Issuu on Google+

‫‪‬‬

‫العدد (‪)230‬‬ ‫السنة الثانية‬

‫‪ 21‬شعبان ‪ 1434‬هـ‬ ‫‪ 30‬يونيو ‪ 2013‬م‬

‫‪ 16‬صفحة‬ ‫الثمن‪500 :‬‬

‫‪‬‬

‫تصدر عن شركة ليبيا‬ ‫الجديدة المحدودة‬

‫يومية مستقلة شاملة‬

‫محافظ المركزي لليبيا الجديدة ‪:‬‬

‫القنيــدي‬

‫لسنا جاهزين لقانون تحريم الفائدة ‪ ..‬ووديعتنا في مصر مضمونة‬

‫ال صحة لما ذكره زيدان ‪ ..‬وميزانية ‪ُ2012‬يسأل عنها المنقوش‬

‫الحكوم��ة تقرر إخ�لاء العاصمة طرابلس‬ ‫من المظاهر المسلحة كافة‬ ‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫اتخذت الحكومة المؤقتة قرارات بإخالء طرابلس الكبرى من‬ ‫المعسكرات التابعة لوزارة الدفاع كافة وفقا لما كشف عنه رئيسها‬ ‫"عيل زيدان" خالل اليومين الماضيين ‪.‬‬ ‫وأكد " زيدان " أن وزير الدفاع قد أصدر فعليا قرارا بإخراج‬ ‫نة أو حول‬ ‫المعسكرات ووضعها يف مواقع بعيدة عن المدي‬ ‫حدودها ‪.‬‬ ‫وشدد " زيدان " عىل أن القوات النظامية هي التي ينبغي أن‬ ‫تكون متمركزة حول المدينة وال تتدخل إال للضرورة وبأمر من‬ ‫رئاسة األركان العامة ‪.‬‬

‫أنصار الشريعة في بنغازي ينظمون ملتقاهم الثاني‬

‫من أجل تأمين الحدود المشتركة ‪:‬‬

‫الجيش��ان الليب��ي والمص��ري يتفقان على‬ ‫تبادل المعلومات األمنية‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫اختتم قائد قوات حرس الحدود بالجيش الوطني العميد " عبد‬ ‫الخالق إبراهيم " جولة مباحثات مع الجانب المصري لتأمين الحدود‬ ‫بين البلدين وذكرت مصادر مصرية مطلعة أن الجانبين الليبي‬ ‫والمصري بحثا جوانب تفعيل االتفاق عىل تبادل المعلومات يف‬ ‫مجال التأمين واإلبالغ عن أية أخطار تكتشف بالمنطقة الحدودية‬ ‫المشتركة ومتابعة استخدام تقنيات جديدة لتأمين ممر بحر ال ّرمال‬ ‫الذي لجأ إليه المهربون بعد تشديد ال ّرقابة عىل الحدود‬ ‫التتمة ص ‪2‬‬

‫بريطانيا تنصح رعاياها بعدم السفر‬ ‫لدواع أمنية‬ ‫لليبيا ٍ‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫نصحت وزارة الخارجية البريطانية رعاياها بعدم السفر إىل ليبيا‬ ‫إال يف حالة الضرورة ‪ ،‬خاصة إىل مدن طرابلس والزاوية وزليتن‬ ‫ومصراتة ‪ ،‬وأضافت وزارة الخارجية البريطانية ‪ -‬يف بيان رسمي‬ ‫أن عىل رعاياها عدم السفر نهائيا إىل باقي المدن عىل ساحل‬ ‫ليبيا ‪ ،‬خاصة مدينة بنغازي ومدينة رأس النوف وحتى الحدود‬ ‫المصرية ‪.‬‬

‫تقرؤون يف هذا العدد‬

‫التتمة ص ‪2‬‬

‫وأضاف الفاخري أن الملتقى الذي تشرف عليه كتيبة أنصار الشريعة شهد عدة‬ ‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫نشاطات ثقافية ورياضية وترفيهية كألعاب القوى والكاراتيه‪ ،‬ولم يقتصر عىل‬ ‫نظم أنصار الشريعة الملتقى الثاني لنصرة الشريعة بساحة الكيش ببنغازي‪.‬‬ ‫وقال عضو اللجنة الدعوية للملتقى "عيسى الفاخري" ألجواء لبالد‪ :‬إن هدف الندوات فقط وأكد الفاخري أن الملتقى تم تمويله بمساعدة أهل الخير‪ ،‬مشيرا إىل‬ ‫الملتقى الذي يقام سنويا هو تبيين وجوب تحكيم الشريعة اإلسالمية لليبيين أن الملتقى مرخص من الحكومة ‪ ،‬يذكر أن الملتقى األول أقيم يف نفس الفترة من‬ ‫العام الماضي واستمر ألربعة أيام‪.‬‬ ‫حسب وصفه‪.‬‬

‫في خيمة القذافي‬

‫مجرد سؤال‬

‫اعتصام بالورود‬

‫أنا األستاذ ‪ ..‬أنا المسرح‬

‫تم نقل جريحين سوريين إىل إسرائيل لتلقي العالج ‪،‬‬ ‫فهل الدولة اليهودية التي يفترض أنها دولة‬ ‫معادية أكثر إنسانية ورحمة ؟‬

‫كل مساء يجتمع األطفال عند حديقة الثالث عشر‬ ‫من يوليو يبتسمون بالرغم من دموع آبائهم‬ ‫ويرسمون أحالمهم بعكازين ويحلقون بعجالت‬ ‫عرباتهم الصغيرة ‪.‬‬

‫ينظم المجلس األعىل للثقافة مهرجان المسرح العربي تحت‬ ‫شعار "أنا األستاذ ‪ ..‬أنا المسرح" ‪ ،‬ستتضمن فاعلياته‬ ‫عروضاً مسرحية لفرق عربية وليبية وندوات وورشاً‬ ‫فنية بمشاركة خبراء ومسرحيين متخصصين ‪.‬‬

‫‪5‬‬

‫‪8‬‬

‫‪12‬‬

‫مباراة االتحاد والنصر‬ ‫ستقام المباراة الختامية من الدور السداسي لفئة‬ ‫الرديف بين فريقي االتحاد والنصر بزليتن دون‬ ‫حضور الجمهور ‪.‬‬

‫‪13‬‬


‫�أخبار محلية‬

‫العدد (‪)230‬‬

‫من أجل تأمين الحدود المشتركة ‪:‬‬

‫الجيشان الليبي واملصري يتفقان‬ ‫على تبادل املعلومات األمنية‬

‫ال�سنة الثانية الأحد ‪�21‬شعبان ‪ 1434‬هـ املوافق ‪ 30‬يونيو ‪ 2013‬ميالدية‬

‫وطالبتالخارجيةالبريطانيةرعاياهافيليبيابضرورة‬ ‫تتمة‬ ‫وأشارت الوزارة إلى خطر التعرض لهجمات إرهابية‪ ،‬تفادي المظاهرات والتجمعات الكبيرة من المواطنين‬ ‫مطالبة رعاياها بضرورة متابعة وسائل اإلعالم وموقع وأنه في حالة علمهم بوقوع أي أحداث عنف في المدينة‬ ‫التي يتواجدون بها فعليهم سرعة مغادرتها ‪.‬‬ ‫الخارجية على اإلنترنت ‪.‬‬

‫تتمة‬ ‫وأوضحتالمصادرفيتصريحاتصحفيةأنالمباحثاتتطرقت‬ ‫إلى سبل دعم التعاون من أجل تأمين الحدود الليبية ‪ -‬المصرية ضد‬ ‫أية مخاطر تمس بأمن البلدين ومنع التهريب عبر الحدود ‪.‬‬

‫املؤتمر الوطني العام يشكل لجنة‬ ‫للتحقيق يف واقعة مذبحة أبوسليم‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫ضبط عناصر م��ن كتيبة عمر‬ ‫المختار التابعة لحرس الحدود بمساعدة‬ ‫أهالي منطقة الساحل شحنة من مخدر‬ ‫الحشيشتقدربقنطار‪.‬‬ ‫وأفادالناطقالرسميباسمالكتيبة‬ ‫الرائد إبراهيم الفرجاني وكالة األنباء‬ ‫الليبية بأن عناصر الكتيبة تمكنوا من‬ ‫ضبط هذه الكمية المخدرة أول أمس‬ ‫الجمعةبعدمطاردةللمهربين‪.‬‬ ‫وأوضح أن المهربين حاولوا الفرار ‪،‬‬ ‫وعندما قام عناصر الكتيبة بمالحقتهم‬ ‫ق��ام��وا بمحاولة اس��ت��ه��داف إح��دى‬ ‫الدورياتالساحليةونقطةتفتيش‬ ‫(بوابة مرسى دفنه ) ‪ ،‬والتي نتج‬ ‫عنها أض��رارا مادية بالسيارات ‪ ،‬دون‬ ‫وقوع أضرار بشرية ‪.‬‬

‫الكتيبة أوىل مشاة بطربق تنفذ‬ ‫تمريناً تعبوياً بصورة ناجحة‬

‫من جهة أخ��رى ذكر المتحدث أن‬ ‫إح��دى الدوريات الصحراوية التابعة‬ ‫للكتيبة تمكنت الليلة قبل الماضية‬ ‫جنوب مدينة امساعد من القبض‬ ‫على سيارة تحمل ستة أفراد يحملون‬ ‫الجنسية المصرية دخلوا ليبيا بطريقة‬ ‫غير شرعية ‪.‬‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫نفى رئيس األرك���ان العامة‬ ‫المكلف اللواء "سالم القنيدي"‬ ‫صحة ما ذك��ره رئيس الحكومة‬ ‫"علي زيدان" حول األموال التي‬ ‫صرفت للجيش خالل عامي‪2012-‬‬ ‫‪2013‬م‪.‬‬ ‫وأوضح القنيدي ألجواء لبالد‬ ‫أن ميزانية عام ‪ 2012‬يسأل عنها‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫دعا المرصد الليبي لحقوق اإلنسان‬ ‫الحكومة المؤقتة إلى ض��رورة العمل‬ ‫بجدية في ف��رض وتطبيق القانون‬ ‫بشكل ص���ارم واإلس�����راع ف��ي إحالة‬

‫المواطنينبمساعدةالجيشنظرا‬ ‫إلمكانياتهالضعيفة‪-‬حسبقوله‪.‬‬ ‫يذكر أن رئيس األركان المكلف‬ ‫(سالم القنيدي) كان قد وجه تهما‬ ‫لرئيس الحكومة بالتدخل في‬ ‫الجيش وعدم صرف الميزانية‪،‬‬ ‫وذل��ك في جلسة االستماع من‬ ‫قبل المؤتمر الوطني العام األحد‬ ‫الماضي‪.‬‬

‫خسر الدعوة وأن قرار المحكمة االحتفاظ‬ ‫سار حتى اآلن‪ ،‬موضحا أن المحامي‬ ‫بالسنوسي ٍ‬ ‫يعتبر خصم الليبيين وأنه تدفع له أموال‬ ‫طائلةإلسقاطالحكموتشويهالقضاءالليبي‬ ‫حسبقوله‪.‬‬ ‫يشار إلى أن المحكمة الجنائية الدولية‬ ‫سمحتفيمطلعيونيولليبياباالحتفاظ‬ ‫بـ عبدالله السنوسي على أراضيها في‬ ‫الجاري‪ ،‬مضيفا أن المحامين قدموا استئناف ًا‬ ‫للمحكمةوالمحكمةرفضتهذااالستئناف‪ .‬انتظار قرار حول صالحيات المحكمة الجنائية‬ ‫وأشار الجهاني بأن المحامي "اميرسون" الدولية لمحا كمته ‪.‬‬

‫تعزية‬

‫تتقدمأسرةليبياالجديدةبأحرالتعازيوالمواساةالقلبيةللزميل‬ ‫"نبيل الساحلي" في وفاة المغفور له بإذن الله تعالى خاله ‪.‬‬ ‫تغمداللهالفقيدبواسعرحمتهوأسكنهفسيحجناتهوألهمأهله‬ ‫وذويه جميل الصبر والسلوان ‪.‬‬ ‫إنا لله وإنا إليه راجعون‬

‫أسرةليبياالجديدة‬

‫تعديل اسم‬

‫‪ - 1‬أع��ل��ن أن��ا عزيزة‬ ‫عبدالفتاح خميس السيد بأن‬ ‫هذاهواسميالصحيحوليس‬ ‫كماجاءبالسجلالمدنيسرت‪.‬‬

‫مدير التحرير‪ :‬يحيى �أحمد الباروين‬

‫تعديل اسم‬

‫‪ - 1‬أعلن أنا هناء الهمالي عبدالحميد‬ ‫عبدالرحمن مواليد ‪ 1996‪-‬4‪-‬30‬أن هذا‬ ‫هو اسمي وتاريخ ميالدي الصحيحين‬ ‫وليس كما جاء بالسجل المدني أبوهادي‬

‫المتورطين في االشتباكات األخيرة التي‬ ‫وقعتبطرابلسللتحقيقوالمحاكمة‪.‬‬ ‫وطالب المرصد أعضاء المؤتمر‬ ‫الوطني العام بإصدار قوانين صارمة‬ ‫تساعد ف��ي ف��رض وت��رس��ي��خ األم��ن‬

‫الخطوط الجوية الليبية تتسلم طائرة‬ ‫من أحدث طائرات االيرباس ‪330‬‬

‫محامو السنوسي ينتقدون محاكمته يف ليبيا ويصفون ذلك باملهزلة‬ ‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫انتقد محامو عبد الله السنوسي رغبة ليبيا‬ ‫بمحاكمة موكلهم داخليا واعتبروها مهزلة في‬ ‫ظل األوضاع األمنية ‪ -‬حسب ما جاء في بيان‬ ‫لهم بينما قررت المحكمة الجنائية الدولية‬ ‫محاكمته داخل ليبيا‪.‬‬ ‫وأوض��ح مندوب ليبيا ل��دى المحكمة‬ ‫الجنائية الدولية أحمد الجهاني أن المحكمة‬ ‫أعطت الحكم باالحتفاظ بـ عبدالله السنوسي‬ ‫وأن هذا الحكم صدر يوم السابع من الشهر‬

‫وأشار الناطق إلى أنه بعد تبادل‬ ‫إلط�لاق ال��ن��ار بين عناصر ال��دوري��ة‬ ‫والمهاجرين والتي نتج عنها وفاة أحد‬ ‫المهاجرين وإصابة آخر معه‪ ،‬تم القبض‬ ‫على بقية المهاجرين وهم اآلن رهن‬ ‫الحجز لدى مكتب الهجرة غير الشرعية‬ ‫بطبرقالستكمالالتحقيقمعهم‪.‬‬

‫يدعو الحكومة لفرض وتطبيق القانون بشكل صارم‬

‫اللواء قنيدي ينفي تسلم الجيش ألية ميزانية خالل العام ‪2013‬‬ ‫حرسالمنشآتالنفطية‪،‬واألخرى‬ ‫التي اعتدت على منطقة بوسليم‬ ‫هي من خارج طرابلس قادمة من‬ ‫جهة الجنوب‪ ،‬مرجحا أنها نزلت من‬ ‫جار‬ ‫منطقة جبلية‪ ،‬وأن التحقيق ٍ‬ ‫مع من تم القبض عليهم‪.‬‬ ‫وأض���اف القنيدي أن��ه تم‬ ‫تحريك الجيش لحماية منافذ‬ ‫المدينة والمعسكرات‪ ،‬مطالبا‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫نفذت الكتيبة األولى مشاة التابعة لمنطقة طبرق العسكرية مشروع‬ ‫تمرين تعبوي ناجح يهدف إلى رفع القدرة والكفاءة القتالية ألفراد الكتيبة ‪،‬‬ ‫وجعلها فى أكمل جاهزية فى جميع األوقات ‪.‬‬ ‫وقال آمر الكتيبة عقيد " المهدى المبروك " إن التمرين التعبوي الذي‬ ‫استمر ليل نهار على مدى ثالثة أيام متتالية استخدمت خالله األسلحة‬ ‫الخفيفة والمتوسطة ‪ .‬وأوضح آمر الكتيبة لمراسل وكالة األنباء الليبية‬ ‫بمدينة طبرق أن مشروع التمرين التعبوي اشتمل على تحريك مهارات‬ ‫المعارك البرية واستعمال األسلحة المتوسطة بفاعلية وتسيير الدوريات‬ ‫الليلية والمبيت في الصحراء ‪ ،‬والتدريب على االشتباك المباشر والدفاع عن‬ ‫النفس ‪ .‬يذكر أن الكتيبة األولى مشاة التابعة لمنطقة طبرق العسكرية‬ ‫تتولى حاليا تأمين وحماية مدينة طبرق بالكامل والمنشآت اإلستراتيجية‬ ‫والحيوية بها ‪.‬‬

‫المرصد الليبي لحقوق اإلنسان ‪:‬‬

‫وستقام هذه المسابقة عقب صالة الظهر‬ ‫والشؤون اإلسالمية طرابلس المركز مسابقة‬ ‫حفظ القران الكريم على مستوى ليبيا الحبيبة بقاعة طرابلس لألفراح ‪ ،‬شارع عمر المختار‬ ‫بجانب مدينة األلعاب ‪.‬‬ ‫وذلك من ‪ 7‬إلى ‪ 13‬شهر رمضان القادم ‪.‬‬

‫رئيس األرك���ان السابق يوسف‬ ‫المنقوش‪ ،‬أما ميزانية عام ‪2013‬‬ ‫فيتم الفصل فيها من قبل مدير‬ ‫الحسابات العسكرية‪ ،‬ألنها هي‬ ‫الجهة التي تستلم المبالغ بشكل‬ ‫رسمي‪.‬‬ ‫من جهة أخ��رى ق��ال رئيس‬ ‫األرك��ان المكلف إن المجموعة‬ ‫المسلحةالتيقامتباالعتداءعلى‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫اختتمتبمدينةالكفرةفاعلياتالدورةالتدريبيةالتينظمهامكتبالخدمات‬ ‫الصحية لتأهيل ( ‪ ) 60‬متدرب ًا في مجال التطعيم من مختلف المراكز والوحدات‬ ‫الصحيةبالمدينة‪.‬‬ ‫وأوضح المدير المكلف بمكتب الخدمات الصحية عبد السالم بورقيق في‬ ‫تصريح لوكالة األنباء الليبية أن الدورة استغرقت سبعة أيام متواصلة تضمنت‬ ‫فيمجملهامحاضراتعلميةحولاألمراضالتيتتموقايتهابالتطعيموتدريبات‬ ‫عملية على طرق إعطاء اللقاحات وفق جداول زمنية منظمة ‪.‬‬

‫ضبط قنطار من مخدر الحشيش بمدينة طربق‬

‫فوج حي األندلس للكشافة يقيم مسابقة لحفظ القرآن خالل شهر رمضان‬ ‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫يقيمفوجحياألندلسللكشافةوالمرشدات‬ ‫الفرقة الثالثة أشبال بتعاون مع وحدة األوقاف‬

‫تخريج ‪ 60‬متدربا بمدينة الكفرة‬ ‫يف مجال التطعيمات الطبية‬

‫بريطانيا تنصح رعاياها بعدم السفر لليبيا لدواعي أمنية‬

‫قادمة من مصر ‪:‬‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫شكلالمؤتمرالوطنيالعامخاللاليومينالماضيينلجنةللتحقيقفي‬ ‫واقعة مذبحة أبوسليم عام‪. 1996‬‬ ‫وستتولىاللجنةحسبالقرارالمذكورحصرالمفقودينوتسهيلإجراءات‬ ‫إثبات وفاتهم وتقديم مقترح بشأن التعويضات والمزايا التي يستحقها‬ ‫أهلهم وذويهم ‪.‬‬ ‫ونص قرار المؤتمر على أن يخصص مكان المذبحة "سجن أبوسليم"‬ ‫إلقامة مسجد ومكتبة وحديقة باسم "شهداء مذبحة أبوسليم" ‪ ،‬باإلضافة‬ ‫إلى نصب تذكاري تنقش عليه أسماء الشهداء ‪.‬‬ ‫وأكد القرار على أن تاريخ هذه الجريمة التي اعتبرها من جرائم اإلبادة‬ ‫الجماعية سيكون يوم حداد وطني تنكس فيه الرايات ‪.‬‬ ‫وطلب المؤتمر في قراره من النائب العام اتخاذ اإلجراءات القانونية‬ ‫الكفيلةبالتحقيقفيالمذبحةوتحديدالجناةوتقديمهمبالسرعةالممكنة‬ ‫إلى العدالة لينالوا الجزاء الرادع ‪.‬‬

‫‪2‬‬

‫ليبياالجديدة‬ ‫تسلمت شركة الخطوط الجوية الليبية أولى طائرات " ‪AIRBUS‬‬ ‫‪200-A330‬ثنائيةالمحركومنطرازالحجمالكبيروالتيوصلتإلىمطار‬ ‫معيتيقة أول أمس الجمعة ‪.‬‬ ‫وتعتبر هذه الطائرة التي تبلغ تكلفتها ‪ 120‬مليون دينار من‬ ‫الطائراتالمخصصةللرحالتالطويلةالتيتبلغمسافتهااثنيعشرساعة‬ ‫متواصلةولهاالعديدمنالخصائص‪.‬‬ ‫وقد جهزت هذه الطائرة بأحدث وسائل الترفيه للراكب لمشاهدة‬ ‫األف�لام الحديثة عبر شاشة العرض‪ ،‬باإلضافة إلى االتصال بشبكة‬ ‫االتصاالتالعالمةاالنترنت‪.‬‬ ‫وذكر المدير العام لشركة الخطوط الجوية الليبية أن االتفاقية مع‬ ‫شركة ‪ AIRBUS‬شملت منح الشركة عدد أربع طائرات ‪ .. 200-A300‬مشيرا‬ ‫إلى أن الطائرة الثانية ستصل أرض الوطن بعد سبعة أو ثمانية أيام‪،‬‬ ‫بينما الطائرتان األختان ستصالن مع بداية العام القادم‪.‬‬ ‫من جهته أوضح كابتن الطائرة جمال الدين بن تاهية أن "هذه‬ ‫الطائرةمنأولىالطائراتتطور ًامنناحيةالتقنيةوتعتبرمننوعالوزن‬ ‫والحجم الثقيل‪ ،‬مشيرا إلى أن وزنها يبلغ ‪ 38‬طنا"‪.‬وتابع أنه بوسع هذه‬ ‫الطائرة اإلقالع والطيران بدون أوامر الكابتن إلى حين الهبوط‪ ،‬باإلضافة‬ ‫إلى أنه في استطاع الطائرة كشف الطائرات المقلعة بجوارها وتبيلغ‬ ‫الطياروحثهعلىفعلاألوامرالصحيحة"‪.‬‬ ‫تعديل عمر‬

‫تعديل عمر‬

‫‪ - 1‬اعلن أنا منى جمعة بن ‪- 1‬أعلن أن��ا فاطمة جمعة بن‬ ‫سليمان بأنني من مواليد ‪ 1977‬سليمان بأنني من مواليد عام ‪1975‬‬ ‫وليس كما جاء بالسجل المدني وليس كما جاء بالسجل المدني سوق‬ ‫الجمعة‪.‬‬ ‫سوق الجمعة ‪.‬‬

‫اجلمع والتنفيذ والإخراج ‪/‬الإدارة الفنيةبال�صحيفة‬ ‫فرز‪ :‬مطبعة هيئة دعم وت�شجيع ال�صحافة‬ ‫طباعة‪ :‬ال�شركة العامة للورق والطباعة‬ ‫الآراء املن�شورة ال تعرب عن ر�أي ال�صحيفة و�إمنا تعرب عن �آراء �أ�صحابها‬

‫للمرا�سالت‪:‬‬

‫الهاتف ‪:‬‬ ‫‪0213342731‬‬ ‫‪0924371903‬‬ ‫‪0914098601‬‬

‫فاك�س ‪0213342732 :‬‬

‫واالستقرار ‪ ،‬وناشدهم أن يتكاتفو ‪ l‬من‬ ‫أجل المصلحة الوطنية ودعاهم إلى‬ ‫تحييد صراعاتهم الحزبية والمناطقية‬ ‫في هذه المرحلة الحرجة التي يمر بها‬ ‫الوطن ‪.‬‬ ‫تعديل لقب‬

‫‪ - 3‬نعلن نحن علي امحمد علي األطرش‬ ‫وخيرية امحمد علي األطرش وسعاد امحمد‬ ‫علي األطرش والشعالء امحمد علي األطرش‬ ‫بأن هذا هو لقبنا الصحيح وليس كما جاء‬ ‫بالسجل المدني صرمان‪.‬‬ ‫تعديل عمر‬

‫‪- 3‬أعلن أنا (امحمد علي عمر رويصات)‬ ‫بأنني من مواليد ‪ 1953‬وليس كما جاء بسجالت‬ ‫بلدية الرابطة‪.‬‬ ‫تهنئة خطوبة‬

‫أجملالتهانيالقلبيةللصديقةالعزيزة(سماح)‬ ‫ولخطيبها صديقي العزيز ( يحيى) بمناسبة‬ ‫خطوبتهم‪.‬‬ ‫ألفمبروكوالعاقبةللفرحةالكبرى‪.‬‬ ‫أسماءالعكرمي‬

‫لإليجار بمنطقة عرادة‬

‫مبنى م��ن شقتين مساحة ك��ل شقة‬ ‫‪185‬م��ت��ر ًا مربع ًا يتكون من أرب��ع حجرات‬ ‫وصالة و ‪ 2‬حمامات ومطبخ على الطريق‬ ‫الرئيسي بعد اإلشارة الضوئية (أوالد الحاج)‬ ‫تصلح لغرض تجاري أو إداري ‪..‬‬ ‫ل�لاس��ت��ف��س��ار االت���ص���ال ع��ل��ى ال��رق��م‬ ‫‪0913816225‬‬ ‫صحيفة ليبيا الجديدة‬ ‫‪info@libyaaljadida.com‬‬ ‫‪www.libyaaljadida.com‬‬ ‫ليبيا ‪ -‬طرابلس ‪ -‬شارع الصريم زنقة فكيني‬


‫عربي دولي‬

‫ال�سنة الثانية الأحد ‪� 21‬شعبان ‪ 1434‬هـ املوافق ‪ 30‬يونيو ‪ 2013‬ميالدية‬

‫العدد (‪)230‬‬

‫آالف التونسيني يتظاهرون رفضا لقانون العزل السياسي يف بالدهم‬ ‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫تظاهر آالف التونسيين أمس‬ ‫ال��س��ب��ت للتعبير ع���ن رفضهم‬ ‫وتنديدهم بقانون العزل السياسي‬ ‫المعروف باسم"التحصين السياسي‬ ‫للثورة" المثير للجدل الذي تدعمه‬ ‫حركة النهضة اإلسالمية التي تقود‬ ‫االئتالف الحاكم في البالد ‪.‬‬ ‫وتجمع نحو ‪ 3‬آالف شخص أمام‬ ‫مقر المجلس الوطني التأسيسي‬ ‫ب��ض��اح��ي��ة ب����اردو ب��غ��رب ت��ون��س‬ ‫العاصمة تلبية لدعوة المتظاهرين‬ ‫ضد هذا القانون أطلقها االئتالف بـ"التأسيس لديكتاتورية دينية"‬ ‫الحزبي المعارض "االتحاد من أجل م��ن خ�ل�ال ف���رض ق��ان��ون ال��ع��زل‬ ‫تونس"‪.‬‬ ‫السياسي‪.‬‬ ‫ورف��ع المشاركون في التظاهرة وي��ت��أل��ف "االت���ح���اد م���ن أج��ل‬ ‫التي تمت وسط إج��راءات أمنية ت��ون��س" م��ن خمسة أح���زاب هي‬ ‫م��ش��ددة ش��ع��ارات م��ن��ددة بقانون ‪":‬ح��رك��ة ن���داء ت��ون��س"‪ ،‬وال��ح��زب‬ ‫العزل السياسي منها"اإلقصاء شأن الجمهوري" و"ال��ح��زب االشتراكي‬ ‫القضاء"‪،‬و"قانون تحصين الثورة اليساري"‪ ،‬وحزب العمل الوطني‬ ‫خيانة لألمة" و"أول��ى األولويات الديمقراطي"‪.‬‬ ‫إقصاء العنف والفقر"‪.‬‬ ‫وت��رف��ض ه���ذه األح����زاب رفضا‬ ‫كما رفعوا شعارات أخرى مناهضة قاطعا قانون العزل السياسي‪،‬الذي‬ ‫لحركة النهضة اإلسالمية ورئيسها ت��رف��ض��ه أي��ض��ا غ��ال��ب��ي��ة أح���زاب‬ ‫"راش��د الغنوشي" فيما اتهم عدد المعارضة األخ���رى‪ ،‬خاصة منها‬ ‫من قادة أح��زاب "االتحاد من أجل االئتالف الحزبي اليساري "الجبهة‬ ‫تونس" حركة النهضة اإلسالمية الشعبية"‪،‬وترى أن حركة النهضة‬

‫اإلس�لام��ي��ة تريد تمريره إلقصاء‬ ‫خ��ص��وم��ه��ا ال��س��ي��اس��ي��ي��ن خ�لال‬ ‫االستحقاقات االنتخابية المقبلة‪.‬‬ ‫وكان المجلس الوطني التأسيسي‬ ‫أق ّر أمس مبدأ تمرير هذا القانون‬ ‫إلى جلسة عامة لمناقشته تمهيدا‬ ‫للتصديق عليه‪،‬حيث صوت لصالح‬ ‫ه��ذا القانون ‪ 96‬نائبا وعارضه‬ ‫‪ 36‬نائبا‪،‬فيما امتنع ‪ 3‬نواب عن‬ ‫التصويت‪.‬‬ ‫وأثار مشروع القانون ‪ -‬الذي كانت‬ ‫حركة النهضة قد تق ّدمت به مع‬ ‫شريكها في الحكم "حزب المؤتمر‬ ‫م��ن أج��ل الجمهورية" ‪،‬و"ح��رك��ة‬ ‫وف����اء" ب��اإلض��اف��ة إل���ى كتلتي‬

‫املصريون يرتقبون اليوم األحد أكرب مظاهرة للمطالبة‬ ‫برحيل الرئيس مرسي‬

‫"الكرامة" و"الحرية "و"المستقلين‬ ‫األح��رار"‪ -‬جدال واسعا منذ اإلعالن‬ ‫عنه‪،‬كما تسبب في ب��روز خالفات‬ ‫جدية داخل حركة النهضة‪.‬‬ ‫وي��ن��ص ال��ق��ان��ون ع��ل��ى منع‬ ‫الفاعلين في النظام السابق كافة‬ ‫من الفترة الممتدة من ‪ 7‬نوفمبر‬ ‫‪ 1987‬وإلى غاية ‪ 14‬يناير ‪2011‬‬ ‫لمدة ‪ 7‬سنوات ‪،‬من الترشح لرئاسة‬ ‫الجمهورية أو عضوية المجلس‬ ‫المكلف بالتشريع أو رئاسة مجالس‬ ‫البلدية أو كل مجلس لديه صفة‬ ‫الجماعات العمومية‪.‬‬ ‫كما ينص أيضا على منع الفاعلين‬ ‫في النظام السابق كافة من تولي‬ ‫م��ن��اص��ب ف��ي م��ؤس��س��ات ال��دول��ة‬ ‫ك��اف��ة ب���دءا م��ن منصب محافظ‬ ‫البنك المركزي أو مساعد محافظ‬ ‫البنك المركزي أو قنصل أو سفير‬ ‫أو محافظ أو عضو في الهياكل‬ ‫المركزية في الهيئات الدستورية‬ ‫المعتمدة ف��ي ال��دس��ت��ور الجديد‬ ‫أو رئيس أو عضو ف��ي الهياكل‬ ‫المركزية أو الجهوية في األحزاب‬ ‫السياسية ‪،‬بدعوى "حماية الثورة‬ ‫التونسية من االلتفاف عليها من‬ ‫الحزب الحاكم السابق"‪.‬‬

‫روسيا تنفي إغالق سفارتها أو قاعدتها البحرية يف سوريا‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫سارعت روسيا على لسان وزير خارجيتها "سيرغي‬ ‫الف��روف" إلى نفي تقارير إعالمية تحدثت عن‬ ‫إغ�لاق سفارتها في العاصمة السورية دمشق‪،‬‬ ‫وإغالق قاعدة اإلمداد التابعة للبحرية الروسية في‬ ‫مدينة طرطوس‪ ،‬الواقعة على الساحل الشرقي‬ ‫للبحر المتوسط‪.‬‬ ‫وخ�لال مؤتمر صحفي ُعقد في موسكو عقب‬ ‫مباحثاته مع وزير الخارجية المغربي "سعد الدين‬

‫العثماني" وصف الوزير الروسي تلك التقارير بأنها‬ ‫"شائعات"‪ ،‬الهدف منها تهيئة الرأي العام لقبول‬ ‫جهود تغيير النظام في سوريا ‪ ،‬وفق ما نقلت‬ ‫وكالة "نوفوستي" لألنباء‪.‬‬ ‫ودع��ا "الف��روف" إلى فتح تحقيق دول��ي في‬ ‫مزاعم عن توريد أسلحة للمعارضة السورية من‬ ‫ليبي��‪ ،‬وقال ‪:‬إنه "إذا كان هذا صحيح ًا‪ ،‬فإنه خرق‬ ‫فظ للحظر الذي فرضه مجلس األمن الدولي على‬ ‫تصدير األسلحة إل��ى ليبيا ومنها‪ ،‬وعلى لجنة‬

‫تزامنا مع زيارة أوباما ‪:‬‬

‫تقارير تؤكد تحسن صحة رئيس‬ ‫جنوب إفريقيا السابق مانديال‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫قالت "ويني مانديال" الزوجة السابقة لنلسون مانديال‬ ‫إن صحة بطل مكافحة الفصل العنصري تتحسن باطراد‬ ‫في المستشفى مع وص��ول الرئيس األمريكي "ب��اراك‬ ‫أوباما" في زيارة لجنوب إفريقيا التي ستتضمن زيارة‬ ‫لمانديال الذي يصفه أوباما بأنه "قدوته"‪.‬‬ ‫واستحوذت الحالة الصحية المتردية ألول رئيس أسود‬ ‫لجنوب إفريقيا ورم��ز المصالحة العنصرية ال��ذي نال‬ ‫اإلعجاب اهتمام العالم منذ أن نقل الزعيم البالغ من‬ ‫العمر ‪ 94‬عاما إلى المستشفى بسبب التهاب متكرر في‬ ‫الرئة منذ حوالي ثالثة أسابيع‪.‬‬ ‫وأشاد "أوباما" بطريقة "بمانديال" التي أخرج بها‬ ‫البالد من الفصل العنصري بعد سنوات من الكفاح لكنه‬ ‫ق��ال‪ :‬إنه ال يريد زي��ارة رئيس جنوب إفريقيا السابق‬ ‫"اللتقاط الصور"‪.‬‬ ‫وقال للصحفيين قبل أن تهبط طائرة الرئاسة مساء‬ ‫الجمعة في قاعدة ووتركلوف الجوية في بريتوريا ‪":‬اآلن‬ ‫شاغلنا الرئيسي هو عافيته وراحته وعافية العائلة‬ ‫وراحتها‪".‬‬ ‫وقال مسؤولون في البيت األبيض‪ :‬إنهم سيحددون ما‬ ‫إذا كان من المناسب أن يزور أوباما خالل زيارته لجنوب‬ ‫إفريقيا المستشفى لرؤية "مانديال" الذي يعرف أيضا‬ ‫باسم ماديبا‪.‬‬

‫مجلس األم��ن المكلفة بمراقبة هذا الحظر‪ ،‬أن‬ ‫تنتبه إلى هذا النبأ‪ ،‬وتجري التحقيق المناسب "‬ ‫كما أش��ار الوزير الروسي إلى أنه سيبحث مع‬ ‫نظيره األمريكي "جون كيري"خالل اللقاء المقرر‬ ‫عقده في بروناي مطلع األسبوع المقبل‪ ،‬في‬ ‫المسائل المتعلقة بموقف واشنطن من مؤتمر‬ ‫"جنيف ‪ ،"2‬بشأن سوريا‪ ،‬مؤكد ًا تمسك موسكو‬ ‫بالمبادرة الداعية لعقد المؤتمر‪ ،‬بصيغتها الصادرة‬ ‫في ‪ 7‬مايو الماضي‪.‬‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫يترقب المصريون اليوم‬ ‫األح�����د ان������دالع ت��ظ��اه��رات‬ ‫حاشدة في جميع أنحاء البالد‬ ‫للمطالبة بإسقاط النظام‬ ‫وبرحيل "مرسي" عن السلطة‬ ‫وإجراء انتخابات رئاسية مبكرة‬ ‫بسبب ما تعتبره المعارضة‬ ‫"فشل النظام في إدارة شؤون‬ ‫البالد وت��ردي أوضاعها على‬ ‫الصُ ُعد كافة"‪.‬‬ ‫وكان األزهر طالب المصريين‬ ‫بنبذ العنف‪ ،‬مؤكد ًا على حرمة‬ ‫ال��دم المصري‪ ،‬بعد ي��وم من‬ ‫تحذيره من ان��زالق البالد إلى‬ ‫حرب أهلية‪.‬‬ ‫وط��ال��ب األزه����ر ف��ي بيان‬ ‫نشر على بوابته اإللكترونية‬ ‫"الجميع بنبذ العنف بكامل‬ ‫أشكاله وص���وره" وأك��د على‬ ‫"حرمة الدم المصري"‪ ،‬مجدد ًا‬ ‫موقفه بإعالء مصالح الوطن‬ ‫العليا فوق أية مصالح أخرى ‪.‬‬ ‫واستنكر األزهر بشدة حصار‬ ‫بعض المساجد في المنصورة‬ ‫وغيرها من قبل من وصفهم‬ ‫بعض الجهلة الذين ال يريدون‬ ‫الخير لمصر وأهلها ‪.‬‬ ‫وش��ه��دت م��ص��ر تجمعات‬ ‫وم��س��ي��رات ل��ق��وى إسالمية‬ ‫اس��ت��ع��داد ًا لمظاهرة حاشدة‬ ‫م��ؤي��دة للرئيس ال��م��ص��ري‪،‬‬ ‫رد ًا ع��ل��ى دع����وات أطلقتها‬ ‫المعارضة لمظاهرات حاشدة‬ ‫في ‪ 30‬يونيو الجاري ‪.‬‬ ‫وأع��ل��ن��ت ح��م��ل��ة "ت���م��� ُّرد"‬

‫المصرية المعارضة‪ ،‬أن عدد‬ ‫المواطنين الموقعين على‬ ‫توكيالت تطالب بسحب الثقة‬ ‫من الرئيس المصري "محمد‬ ‫مرسي" تجاوز ‪ 22‬مليونا‪.‬‬ ‫وق��ال "محمود ب��در" منسق‬ ‫حملة "ت���م��� ُّرد"‪ ،‬ف��ي مؤتمر‬ ‫صحافي عقدته الحركة بمقر‬ ‫ن��ق��اب��ة الصحافيين بوسط‬ ‫القاهرة أمس السبت ‪":‬إن عدد‬ ‫المواطنين المو ِّقعين على‬ ‫توكيالت تطالب بسحب الثقة‬ ‫من الرئيس المصري وإج��راء‬ ‫انتخابات رئاسية مبكرة بلغ‬ ‫‪ 22134465‬مواطنا"‪.‬‬ ‫وك��ان ع��دد كبير من أهالي‬ ‫مدينة الخانكة الرافضين‬ ‫لحكم اإلخوان في مصر قاموا‬ ‫باقتحام مقر ح��زب الحرية‬ ‫وال��ع��دال��ة ب��ش��ارع المحكمة‬ ‫بالمدينة‪ ..‬كما قام عدد منهم‬ ‫ب��إخ��راج م��ح��ت��وي��ات��ه وك��اف��ة‬ ‫المستندات بداخله وقاموا‬ ‫بحرقها وتدخل عدد من العقالء‬ ‫ومنعوهم من حرق باقي المقر‬

‫‪3‬‬

‫لوجوده داخل عمارة سكنية‪.‬‬ ‫وأك��د شهود عيان أن المقر‬ ‫ك���ان خ��ال��ي��ا وم��غ��ل��ق��ا وق��ت‬ ‫االق��ت��ح��ام كما منعت أجهزة‬ ‫األم��ن ت��دخ��ل أع��ض��اء الحزب‬ ‫لمنع ح���دوث أي���ة م��ش��ادات‬ ‫أو م��واج��ه��ات م��ع األه��ال��ي‬ ‫الغاضبين ‪ ،‬حيث أم��ر على‬ ‫الفور اللواء "محمود يسري"‬ ‫مدير أم��ن القليوبية بالدفع‬ ‫بتشكيالت أمنية ووح��دات‬ ‫الحماية المدنية للسيطرة على‬ ‫الحريق وف��رض ك��ردون أمني‬ ‫حول المقر لمنع حرقه ومنع‬ ‫أية مواجهات بين المؤيدين‬ ‫والمعارضين للرئيس مرسي‪.‬‬ ‫وكانت المدينة قد شهدت‬ ‫م��س��ي��رة ك��ب��رى م��ن ال��ق��وى‬ ‫ال��م��ع��ارض��ة ل��ح��ك��م اإلخ���وان‬ ‫انطلقت من أمام مسجد البرى‬ ‫بمدينة الخانكة ش��ارك فيها‬ ‫حزب الدستور والتيار الشعبي‬ ‫وحزب المؤتمر وحركة ‪ 6‬إبريل‬ ‫وأعضاء من حركة تمرد للتعبير‬ ‫عن الرفض من حكم اإلخوان‪.‬‬

‫القبض على رجل دين كاثوليكي بتهمة تهريب املاليني من اليورو‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫اعتقل رج��ل دي��ن كاثوليكي ب��ارز على‬ ‫صلة ببنك الفاتيكان فيما يتصل بالتآمر‬ ‫لمساعدة أصدقاء أثرياء على تهريب عشرات‬ ‫الماليين من اليورو نقدا من سويسرا إلى‬ ‫إيطاليا في أحدث ضربة لصورة الفاتيكان‪.‬‬ ‫واعتقل المونسينور نونزيو سكارانو‬ ‫(‪ 61‬عاما) الذي كان يعمل محاسبا كبيرا‬ ‫في اإلدارة المالية في الفاتيكان واعتقل‬ ‫أيضا ضابط بأجهزة األمن السرية اإليطالية‬

‫ووسيط مالي‪.‬‬ ‫وتشمل القضية تسجيالت لمحادثات‬ ‫هاتفية وط��ائ��رة خاصة ت��م استئجارها‬ ‫لنقل األموال من لوكارنو وإحراق هواتف‬ ‫محمولة ومزاعم فساد بخصوص ضابط‬ ‫باألجهزة السرية وعد بتمرير األم��وال عبر‬ ‫الجمارك‪.‬‬ ‫وقبل نحو يومين أعلن الفاتيكان تشكيل‬ ‫لجنة تحقيق بخصوص بنك الفاتيكان الذي‬ ‫ضربته عدة فضائح في العقود الماضية‪.‬‬

‫وق��ال قاضي التحقيق "نيلو روس��ي"‬ ‫للصحفيين‪ :‬إن سكارانو الذي اعتقل في‬ ‫إبريشة في روما ونقل إلى سجن بالعاصمة‬ ‫اإليطالية دبر مؤامرة لجلب ما يصل إلى‬ ‫‪ 40‬مليون ي��ورو (‪ 52‬مليون دوالر) إلى‬ ‫إيطاليا ألسرة تعمل في بناء السفن في‬ ‫بلدة ساليرنو مسقط رأسه في جنوب البالد‪.‬‬ ‫ويجري "روسي" تحقيقات أيضا مع بنك‬ ‫الفاتيكان بخصوص غسيل أموال وجاءت‬ ‫االعتقاالت األخيرة نتيجة لتلك التحقيقات‪.‬‬

‫حركة حماس تبدي مساعي متواصلة لرفع اسمها‬ ‫من قائمة اإلرهاب الدولي‬ ‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫أعلن وكيل وزارة خارجية الحكومة المقالة‬ ‫في غزة "غازي حمد" أنه التقى مسؤولين‬ ‫بعدة دول أوروبية‪ ،‬في إطار سعي حركة‬ ‫المقاومة اإلسالمية الفلسطينية (حماس)‬ ‫لرفع اسمها من قائمة اإلره��اب الدولي ‪،‬‬ ‫والتعامل معها بشكل رسمي‪.‬‬ ‫وق��ال "ح��م��د" ‪-‬وف��ق وك��ال��ة الصحافة‬ ‫الفرنسية ـ إنه أج��رى لقاءات كثيرة مع‬ ‫مسؤولين أوروبيين بعضهم من مستويات‬ ‫رسمية ‪ ،‬والبعض اآلخر قياديون في أحزاب‬ ‫سياسية ‪ ،‬باإلضافة إلى عدد من الشخصيات‬ ‫القريبة من دائرة صناع القرار‪.‬‬ ‫وأضاف أن هذه اللقاءات شملت شخصيات‬ ‫من نحو تسع دول أوروب��ي��ة لم يسم أيا‬ ‫منها‪ ،‬لكنه أكد في المقابل أن بعض هذه‬

‫اللقاءات عقدت في دول أوروبية ‪ ،‬بينما‬ ‫عقد البعض اآلخر في قطاع غزة والقاهرة‪.‬‬ ‫وقال القيادي في حماس‪“ :‬طلبنا منهم‬ ‫أن نتجاوز مرحلة الحوار‪ ،‬بمعنى أن تكون‬ ‫هناك خطوات عملية وتعامل رسمي مع‬ ‫حركة حماس ‪ ،‬وأول خطوة هي أن يتم‬ ‫رفعها من قائمة اإلرهاب"‪.‬‬ ‫وأش���ار "ح��م��د" إل��ى وج��ود قناعة لدى‬ ‫األغلبية العظمى منهم بأن موقف الحركة‬ ‫إيجابي وأن��ه ال ب��د م��ن التعاطي معها‬ ‫بطريقة مختلفة ‪ ،‬وأن سياسة العقاب‬ ‫والحصار غير مجدية ‪ ،‬لكنه أقر في ذات‬ ‫الوقت بأن الموقف الرسمي لهذه الدول "لم‬ ‫يتطور بشكل كبير"‪ ،‬وهو ما يحتاج إلى‬ ‫جهد‪ ،‬خاصة في ظل الجهود اإلسرائيلية‬ ‫المضادة‪ ،‬حسب قوله‪.‬‬

‫كامريون يصل إىل كابول يف زيارة مفاجئة‬ ‫ألفغانستان‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫التقى رئ��ي��س ال���وزراء‬ ‫ال��ب��ري��ط��ان��ي "دي��ف��ي��د‬ ‫ك��ام��ي��رون" ال���ذي يقوم‬ ‫بزيارة لم يعلن عنها مسبقا‬ ‫لكابول‪ ،‬الرئيس األفغاني‬ ‫"حميد كرزاي" وجنود قوة‬ ‫حلف شمال األطلسي‪.‬‬ ‫وب���ح���س���ب ال���س���ف���ارة‬ ‫البريطانية ف��ي كابول‬ ‫ف����إن "ك���ام���ي���رون" زار‬ ‫خصوصا كامب باستيون‬ ‫وه��ي ق��اع��دة كبيرة في‬ ‫والية هلمند جنوب البالد‬ ‫ال��ت��ي ت��ع��د أق���ل والي���ات‬ ‫أفغانستان استقرارا‪.‬‬ ‫وتأتي زيارة "كاميرون"‬ ‫بعد أكثر من أسبوع من‬

‫فتح حركة طالبان مكتب ًا‬ ‫ف��ي ال��دوح��ة ال���ذي أث��ار‬ ‫أم ًال ببدء مفاوضات سالم‬ ‫ملموسة في أفغانستان‬ ‫لكن دون أي تجسيد حتى‬ ‫اآلن‪.‬‬ ‫وقال "كاميرون" إن فتح‬ ‫هذا المكتب أمر "مشجع"‬ ‫إذ أن طالبان تقول إنها‬ ‫ل��م تعد تريد أن تشكل‬ ‫أفغانستان تهديد ًا لبلدان‬ ‫أخرى ‪ ،‬بحسب تصريحات‬ ‫أوردت��ه��ا هيئة اإلذاع���ة‬ ‫البريطانية‪.‬‬ ‫وأض��اف "ال ي��زال هناك‬ ‫الكثير لنفعله (باتجاه‬ ‫السالم) لكن مع أن��ه من‬ ‫ال��م��ع��ق��ول ض��م��ان األم��ن‬

‫بجيش وشرطة أفغانيين‬ ‫أق���وي���اء ي��ب��دو أن���ه من‬ ‫المعقول أيض ًا أن تكون‬ ‫لدينا عملية سياسية"‪.‬‬ ‫وينتشر في أفغانستان‬ ‫ن���ح���و ‪ 7900‬ج��ن��دي‬ ‫بريطاني‪.‬‬ ‫وال��س��ع��ي إل���ى تسوية‬ ‫سلمية مع طالبان أضحى‬ ‫أولوية للحكومة األفغانية‬ ‫وال��ق��وى ال��ك��ب��رى ‪ ،‬في‬ ‫الوقت ال��ذي يستمر فيه‬ ‫جو من التمرد في العديد‬ ‫م��ن المناطق األفغانية‬ ‫وتستعد فيه القوات التي‬ ‫تقودها الواليات المتحدة‬ ‫ل��م��غ��ادرة ال���ب�ل�اد ال��ع��ام‬ ‫المقبل‪.‬‬


‫ال�سيا�سيــة‬

‫ال�سنة الثانية الأحد ‪� 21‬شعبان ‪ 1434‬هـ املوافق ‪ 30‬يونيو ‪ 2013‬ميالدية‬

‫العدد (‪)230‬‬

‫نوري أبو سهمني رئيساً للمؤتمر الوطني العام‬

‫انتخب المؤتمر الوطني‬ ‫العام نوري علي أبو‬ ‫سهمين رئيسا جديد ًا له‪.‬‬ ‫وجاء انتخاب (نوري أبو‬ ‫سهمين) خلف ًا لرئيس‬ ‫المؤتمر السابق محمد‬ ‫المقريف‪ ،‬الذي استقال‬ ‫في أعقاب الموافقة على‬ ‫قانون العزل السياسي‪،‬‬ ‫الذي يحظر على من‬ ‫تولى منصب ًا كبير ًا في‬ ‫نظام القذافي العمل في‬ ‫الحكومة‪.‬‬ ‫وقد حصل (أبو سهمين)‬ ‫على ‪ 96‬صوت ًا متقدم ًا على‬ ‫(الشريف الوافي)‪ ،‬الذي‬ ‫حصل على ‪ 80‬صوت ًا في‬ ‫الدور الثاني من أصل ‪183‬‬ ‫عضو ًا أدلوا بأصواتهم في‬ ‫الجولة األولى‪..‬‬

‫ليبيا الجديدة‬

‫قال المرصد‬ ‫السوري لحقوق‬ ‫اإلنسان إن أكثر من‬ ‫‪ 100‬ألف شخص‬ ‫لقوا حتفهم في‬ ‫الصراع السوري منذ‬ ‫تفجرة في مارس‬ ‫‪.2011‬‬ ‫ليبيا الجديدة‬

‫واستفاد (أبو سهمين) من دعم حزب العدالة‬ ‫والبناء‪ ،‬المنتمي لتيار اإلخ��وان المسلمين‪،‬‬ ‫وسيشرف على إنشاء لجنة تع ُّد مشروع دستور‬ ‫للبالد التي لم تستقر فيها األوض��اع األمنية‬ ‫تمام ًا منذ سقوط نظام القذافي‪.‬‬ ‫وسبق (ألب��ي سهمين) أن عمل في مكتب‬ ‫رئيس البرلمان السابق‪ ،‬وكان مكلف ًا بتنظيم‬ ‫الجلسات‪ ،‬إلى جانب مهام أخرى‪ ،‬وهو حاصل على‬ ‫شهادة في القانون‪ ،‬وكان (أبو سهمين) يعمل‬ ‫في مكتب رئاسة المؤتمر الوطني العام‪ ،‬ودرس‬ ‫القانون‪ ،‬وعمل في مصنع كبير للبتروكيماويات‬ ‫قرب بلدته‪.‬‬ ‫وسيشرف (أبو سهمين) على االستعدادات‬ ‫لتشكيل لجنة لوضع دستور ديمقراطي لليبيا‬ ‫التي تعاني من العنف المسلح منذ اإلطاحة‬ ‫بالقذافي‪.‬‬ ‫حيث قتل ستة جنود يوم الثالثاء عندما‬ ‫هاجم مسلحون نقطة تفتيش جنوبي مدينة‬ ‫سرت الساحلية‪.‬‬ ‫وأصبح (أبو سهمين) وهو من بلدة زوارة‬ ‫الساحلية في غرب البالد أول شخص من األقلية‬ ‫األمازيغية يتولى منصب ًا حكومي ًا رفيع ًا بعد‬ ‫عقود قمع خاللها القذافي الثقافة األمازيغية‬ ‫بما في ذلك لغتها‪.‬‬ ‫وعقب االنتخابات أجرى السيد جمعة عتيقة‬ ‫النائب األول لرئيس المؤتمر الوطني العام‬ ‫مؤتمر ًا صحفي ًا‪.‬‬

‫افتتحه بقوله إن عملية االنتخاب التي جرت‬ ‫اليوم تعتبر إنجازا مهم ًا ألنها تمثل استحقاق ًا‬ ‫ديمقراطي ًا تم فيه انتخاب رئيس جديد بد ًال‬ ‫عن الرئيس المستقيل الدكتور (محمد يوسف‬ ‫المقريف) الذي استقال استجابة لقانون العزل‬ ‫السياسي ليجسد المعنى الحقيقي للتداول‬ ‫السلمي للسطلة‪ ،‬وال��ذي افتقدته بالدنا منذ‬ ‫عقود طويلة حيث لم تشهد بالدنا أو تعرف‬ ‫استقالة مسؤول منذ أن جثم على بالدنا نظام‬ ‫االستبداد والقمع‪.‬‬ ‫وأض��اف (عتيقة)‪ :‬اليوم تنتقل ليبيا من‬ ‫سياسية سيطرة الفرد أو المجموعة أو الفئة إلى‬ ‫ليبيا الديمقراطية حيث ال استطاعة وال قدرة‬ ‫ألي فرد أو جماعة أو جهة أو قبيلة أو مدينة من‬ ‫أن تسيطر على ليبيا وتستحوذ على مقدراتها‪،‬‬ ‫وقال (عتيقة) اليوم تم هذا اإلنجاز الرائع في‬ ‫انتقال سلس وديمقراطي وبشفافية شهدها‬ ‫الليبيون والعالم أجمع‪ ،‬وتمنى أن يكون هذا‬ ‫االنتخاب انطالقة جديدة تجسد المعنى الحقيقي‬ ‫لديمقراطية نتطلع من خاللها إلى مستقبل زاهر‬ ‫بعون الله تعالى واعتبر أن العملية االنتخابية‬ ‫التي جرت يجب أن تكون ملهمة لنا ألن نتكاتف‬ ‫ونتاحبب ونؤمن ب��أن مصير ه��ذا الوطن هو‬ ‫كمصير المركب الواحد الذي يضم كل الليبيين‪،‬‬ ‫فال مناص وال خالص إال بالتعاون والتكاتف ونبذ‬ ‫البغضاء والكراهية والحقد‪ ،‬وأضاف عتيقة‪ :‬ال‬ ‫مستقبل لليبيا دون تحقيق المصالحة الوطنية‬

‫حتى نعيش في وطن حر كريم‪ ،‬واعتبر أن ما‬ ‫حققه الشعب الليبي حينما انتفض على الظلم‬ ‫واالستبداد هو فرصة تاريخية بالمقاييس كافة‬ ‫نأمل من خاللها تحقيق دولة الحرية والعدالة‬ ‫والقانون والبناء‪ ،‬فلن تخضع ليبيا ألية قبضة‬ ‫استبدادية مرة أخرى‪.‬‬ ‫وق��ال (اعتيقة) إن ليبيا يجب أن تعيش‬ ‫في محيطها اإلقليمي والجغرافي في جو من‬ ‫التفاهم والعالقات الحسنة‪ ،‬وفي إجابة للنائب‬ ‫األول لرئيس المؤتمر الوطني العـــــــام السيـد‬ ‫(جمعة عتيقة) عن سؤال ألحد الصحافيين حول‬ ‫اختيار رئيس أمازيغي للمؤتمر الوطني‪ ،‬وما قد‬ ‫يمثله ذلك من (مخاوف) أجاب (اعتيقة)‪ :‬أن ال‬ ‫أساس لهذه المخاوف على اإلطالق فهذا االختيار‬ ‫يعتبره مؤشر ًا على حدوث تغيير إيجابي في ليبيا‬ ‫وأن ال مكان للجهوية والمحاصصة‪ ،‬وأضاف‬ ‫اعتيقة‪ :‬األمازيغ إخ��وة لنا وأن��ا أشهد لرئيس‬ ‫المؤتمر الوطني العام الجديد (نوري أبوسهمين)‬ ‫من خالل عملي معه طوال الفترة السابقة بأنه‬ ‫رجل ال يتعصب ألي منطقة أو مدينة‪ ،‬وأنهى‬ ‫(اعتيقة) إجابته بالقول إننا أثبتنا أمام العالم‬ ‫من خالل هذا االختيار بأننا ديمقراطيون‬ ‫ال نضع المحاصصات في حسابنا‪ ،‬وتمنى‬ ‫التوفيق لرئيس المؤتمر الوطني العام‬ ‫ا لمنتخب ‪.‬‬ ‫وقال (جمعة اعتيقة) الذي تولى بصفة‬ ‫مؤقتة منصب رئيس المؤتمر الوطني بعد‬

‫‪4‬‬

‫استقالة (المقريف) للصحافيين إن ما‬ ‫حدث اليوم يبين أن ليبيا تستطيع أن‬ ‫تبرهن للعالم أنها تتسم بالديمقراطية‬ ‫في خياراتها وال تأخذ في االعتبار أية‬ ‫عوامل إقليمية عند اتخاذ القرارات‪.‬‬ ‫وقال (إبراهيم الغرياني) عضو المؤتمر‬ ‫الوطني العام إن (أبا سهمين) له عالقات‬ ‫طيبة بكل األط��راف وقد يكون الشخص‬ ‫المناسب لقيادة المؤتمر الوطني في‬ ‫ال��وق��ت ال��ح��ال وك���ان ق��د ت��ق��دم عشرة‬ ‫مرشحين للتنافس لخوض التصويت على‬ ‫منصب رئ��ي��س المؤتمر ال��وط��ن��ي ‪ ‬خلف ًا‬ ‫ل��ل��رئ��ي��س ‪ ‬المستقيل ال��دك��ت��ور (محمد‬ ‫المقريف)‪،‬وهـم أعضاء المؤتمر‪ :‬موسى فرج‬ ‫من مدينة إجدابيا ‪ -‬فوزي العقاب من منــــطقة‬ ‫شحات ‪ -‬الشريف الوافى من مدينة المرج ‪ -‬عبد‬ ‫المنعم الوحيشي من بنغازى ‪ -‬محمد امعزب من‬ ‫إجدابيا ‪ -‬صفوان ميالد طرابلس ‪ -‬نجم الدين النمر‬ ‫من منطقة سلوق ‪ -‬إدريس بو فايد من غريان ‪-‬‬ ‫جمعة السايح من منطقة ورشفانة ‪ -‬نوري أبو‬ ‫سهمين من منطقة زوارة‬ ‫وأبو سهمين من مواليد مدينة زوارة مجاز ًا‬ ‫بالحقوق من جامعة بنغازي عام ‪ 1978‬وسبق وأن‬ ‫انتخب لعضوية البرلمان كمستقل عن دائرته‬ ‫بمدينة زوارة‪.‬‬ ‫يشار إلى أن أبا سهمين شغل منصب مقرر‬ ‫للبرلمان طيلة الفترة الماضية‪.‬‬

‫املرصد السوري‪ :‬مقتل ‪ 100‬ألف شخص منذ بدء الصراع السوري‬ ‫وقال المرصد الذي يقع مقره في‬ ‫بريطانيا والمعارض للرئيس السوري‬ ‫بشار األسد إن الرقم يشمل ‪ 18‬ألف ًا من‬ ‫مقاتلي المعارضة ونحو ‪ 40‬ألفا من‬ ‫الجنود والمقاتلين الموالين لألسد‪،‬‬ ‫لكنه قال إن العدد الحقيقي للقتلى‬ ‫من المسلحين يزيد مرتين على األرجح‬ ‫عن ذلك العدد بسبب تكتم الجانبين‬ ‫من جهة أخرى انتهت المحادثات‬ ‫بين الواليات المتحدة وروسيا لتنظيم‬ ‫مؤتمر للسالم في سوريا دون االتفاق‬ ‫على موعد عقد المؤتمر وقائمة‬ ‫المشاركين فيه‪.‬‬ ‫وقال نائب وزير الخارجية الروسي‬ ‫(جينادي جاتيلوف) بعد المحادثات‬ ‫ال��ت��ي اس��ت��م��رت خمس س��اع��ات في‬ ‫جنيف برعاية األمم المتحدة إنه لم‬ ‫يتم االتفاق على ما إذا كان س ُيسمح‬ ‫إليران حليفة األسد بحضور المؤتمر‬ ‫ومن سيمثل المعارضة السورية‪.‬‬

‫وق��ال للصحافيين "هناك خالف‬ ‫حول أمور من بينها مث ًال ما إذا كانت‬ ‫إي��ران ستشارك أو لن تشارك ‪ ،‬نحن‬ ‫نرى أن مشاركة إي��ران في المؤتمر‬ ‫ضرورية ألنها قادرة كدولة من دول‬

‫أن يمثل وفد المعارضة السورية كل‬ ‫المنطقة على القيام بدور مهم‪".‬‬ ‫وتعارض واشنطن مشاركة إيران الجماعات الرئيسية دون أن يحدد‬ ‫في المحادثات وسط الخالف المستمر الجماعات التي يعنيها‪.‬‬ ‫ومن غير المتوقع اآلن دون حل‬ ‫حول برنامجها النووي‪.‬‬ ‫وأضاف (جاتيلوف) أن روسيا تريد ه��ذه الخالفات عقد المؤتمر قبل‬

‫أغسطس أو سبتمبر القادمين‪.‬‬ ‫وقال بيان لألمم المتحدة إن وزير‬ ‫الخارجية األمريكي جون كيري ونظيره‬ ‫الروسي (سيرجي الفروف) سيلتقيان‬ ‫األسبوع المقبل ومن المتوقع إجراء‬ ‫م��زي��د م��ن ال��م��ح��ادث��ات بخصوص‬ ‫المؤتمر بعد ذلك‪.‬وفي جدة كرر األمير‬ ‫(سعود الفيصل) مطالبة السعودية‬ ‫بتسليح المعارضة‪ ،‬وقال في مؤتمر‬ ‫صحفي مع (كيري) إن سوريا تواجه‬ ‫هجوم ًا مزدوج ًا يتمثل في حالة اإلبادة‬ ‫الجماعية التي يمارسها النظام ضد‬ ‫شعبه ‪ ،‬وغ���زو أجنبي م��ن��اف لكل‬ ‫القوانين واألعراف والمبادئ الدولية‪.‬‬ ‫وهاجم وزير الخارجية السعودي‬ ‫التدخل اإليراني وقال‪ :‬لعل أخطر هذه‬ ‫المستجدات هو مشاركة قوات أجنبية‬ ‫ممثلة في مليشيات حزب الله وغيرها‬ ‫ومدعومة ب��ق��وات ال��ح��رس الثوري‬ ‫اإليراني لقتل السوريين‪.‬‬


‫ال�سيا�سيــة‬

‫‪230‬‬

‫‪5‬‬

‫ال�سنة الثانية الأحد ‪� 21‬شعبان ‪ 1434‬هـ املوافق ‪ 30‬يونيو ‪ 2013‬ميالدية‬

‫مجرد �س�ؤال‬ ‫سليم الزريعي‬

‫التواصل مع تقاليد وراثة الشعوب ! ؟‪...‬‬ ‫خصصت‬ ‫وسائل اإلعالم‬ ‫العربية‬ ‫والعالمية‬ ‫مساحات ال‬ ‫بأس بها في‬ ‫تغطياتها‬ ‫طوال األيام‬ ‫الماضية‬ ‫للحديث عما‬ ‫حدث في‬ ‫قطر وتسليم‬ ‫أميرها (حمد‬ ‫بن خليفة‬ ‫آل ثاني)‬ ‫السلطة البنه‬ ‫تميم (‪33‬‬ ‫عام ًا) لتصبح‬ ‫قطر في عهدة‬ ‫أصغر حاكم‬ ‫في منطقة‬ ‫الخليج‬

‫سالم الوخي‬

‫وهو حدث استثنائي في المنطقة العربية التي‬ ‫درجت شعوبها على أن تس َّلم قيادها عن طريق التغيير‬ ‫القسري سواء بالدبابات أو انتفاضات عارمة ‪ ،‬وليس‬ ‫عادي ًا عربي ًا أن يتم تسليم للسلطة من قبل الحاكم‬ ‫العربي قبل انتهاء فترة واليته التي تنتهي بموته‬ ‫كما أنه يأتي في لحظة سياسية حرجة تشهد فيها‬ ‫المنطقة العربية أحداث ًا غير مسبوقة‪.‬‬ ‫خ ّلف األمير السابق الشيخ (حمد بن خليفة) ‪-‬‬ ‫المساهم بفاعلية كبيرة جد ًا في الحراك العربي الذي‬ ‫أنهى حكم الفرد والعائلة ‪ -‬فترة من التاريخ القطري‬ ‫كالعب أساس على الخارطة العالمية ‪ ،‬ومؤسس ًا لدولة‬ ‫يعتبر دخل الفرد فيها أعلى دخل في العالم ‪.‬‬ ‫هناك من ال يتردد ويطلق عليه ربيع ًا ! ‪ ..‬لكن‬ ‫من الضروري وضع الحدث في سياقه الطبيعي ‪.‬‬ ‫حدث ال يمكن وصفه بالربيع الذي يعني تجدد الحياة‬ ‫فالشيخ (حمد) لم يكمل الخطوات المطلوبة بأن‬ ‫يس ِّلم السلطة عن طريق الصندوق االنتخابي وأدواته‬ ‫ويقطع مع تقاليد التوريث غير الديمقراطية بما‬ ‫يعني بوضوح تواصل تغ ّول ثقافة الفضاءات‬ ‫الشمولية التي لم تستطع بعض األنظمة مغادرتها ‪.‬‬ ‫لوحظ أن الشيخ (حمد) حمل أوزار النقد ‪ -‬طيلة‬ ‫فترة حكمه والتي استمرت عقدين تقريب ًا ‪ -‬على‬ ‫انقالبه على والده لعله أراد بتوريث الحكم إلبنه أن‬ ‫يو ّجه رسالة اعتذار قوية ‪ ،‬تقول إنه لم ينقلب على‬ ‫والده لتلهفه على كرسي الحكم ‪.‬‬ ‫كما سجل المراقبون تم ّيز فترة حكم األب‬ ‫بالسياسة الصفرية أي ال عداوات ‪ ،‬وبالجمع بين حزمة‬ ‫متناقضات منها‪ ،‬هندسته وترويجه ‪ -‬عن طريق‬ ‫األذرع اإلعالمية والمالية الطويلة ‪ -‬لمبادئ التح ّول‬ ‫الديمقراطي في الخارج والتشبث بالحكم العائلي‬ ‫الفردي في الداخل ‪ ،‬وبالقرب من أمريكا وتنظيم‬ ‫القاعدة في ذات الوقت ‪ ،‬كره السعودية ثم عشقها‬ ‫االقتراب كثير ًا من االنكشاريين القذافي واألسد‬ ‫ثم االنتفاض الحاد عليهما ‪ ،‬احتضان اإلسالميين‬

‫وتمويلهم ‪ ،‬وفي الوقت نفسه فتح قاعدة أمريكية‬ ‫ومكتب إسرائيلي في الدوحة‪.‬‬ ‫بعض التقارير األجنبية ‪ ،‬تناولت نتائج التنحّ ي‬ ‫والتسليم ‪ ،‬باعتبارها استمرار ًا لسياسات نظام (حمد بن‬ ‫خليفة) خصوص ًا على المستوى اإلقليمي والعالقات‬ ‫بين الغرب‪ ،‬حتى أن بعض مراكز األبحاث ذهبت بعيد ًا‬ ‫في الترحيب باألمير الشاب‪ ،‬باعتبار أن هذا ما يريده‬ ‫الغرب‪.‬‬ ‫في العام ‪ 2010‬قال أمير قطر السابق الشيخ‬ ‫(حمد بن خليفة) في لقاء صحفي مع فايننشال تايمز‬ ‫البريطانية إن نجله (تميم) الذي أصبح حاكم قطر‬ ‫اليوم ‪ ،‬يدير أكثر من ‪ ٪ 85‬من ملفات الدولة‪ ،‬وهو‬ ‫ما اعتبره مراقبون أن البقية يديرها الشيخ (حمد‬ ‫بن جاسم) رئيس ال��وزراء وزير الخارجية المغادر مع‬ ‫حكومته ‪ ،‬وهي الشؤون الخارجية‪.‬‬ ‫بينما يرى مراقبون آخرون أن األمير الجديد سير ِّكز‬ ‫على التط ّور الداخلي للبالد بد ًال من التدخالت اإلقليمية‬ ‫المثيرة للقلق ‪ ،‬وسيكون أمام الشيخ (تميم) الذي‬ ‫اختار رئيس وزراء "أمني" وهو الشيخ (عبد الله بن‬ ‫ناصر)‪ ،‬خلفا للدبلوماسي المخضرم (حمد بن جاسم) ‪.‬‬ ‫وهكذا طال التغيير الشخصية التي كانت توصف‬ ‫بـ”األقوى” ومنفذة سياسات أمير البالد على مدى أكثر‬ ‫من عقد بقي فيه وزير ًا للخارجية ورئيس ًا للوزراء‪.‬‬ ‫ويمتلك الشيخ حمد بن جاسم عالقات اقتصادية‬ ‫وسياسية مع النخب البريطانية‪ ،‬وكان المخطط لضخ‬ ‫االستثمارات القطرية في بريطانيا‪.‬‬ ‫واكتسب صندوق الثروة السيادية الممثل بـ”هيئة‬ ‫االستثمار القطرية”‪ ،‬العديد من األصول في لندن‪ ،‬بما‬ ‫في ذلك متاجر “هارودز وناطحة السحاب “شارد”‪ ،‬إلى‬ ‫جانب حصص في أسواق “سينسبري” وسوق لندن‬ ‫لألوراق المالية‪.‬‬ ‫وال تزال األوساط القطرية بانتظار إعالن الحاكم‬ ‫الجديد السم ولي العهد‪ ،‬فيما ينص الحكم القطري‬ ‫على أن يكون ابن األمير هو ولي العهد‪ ،‬ويبدو أن‬

‫نجل الشيخ (تميم) الشيخ (حمد) البالغ من العمر‬ ‫خمسة أعوام سيكون في إطار الخريطة المستقبلية‬ ‫القطرية ! ‪.‬‬ ‫وعشية نقل السلطة أصدر األمير السابق (حمد)‬ ‫مرسوم ًا م ّدد فيه فترة مجلس الشورى‪ ،‬وهو ما يعني‬ ‫تأجيل االنتخابات إلى أجل غير مس ّمى‪ ،‬بعدما كانت‬ ‫متوقعة في النصف الثاني من العام الحالي‪.‬‬ ‫المطلوب من األمير الشاب أن يعالج السلبيات‬ ‫الديمقراطية الج ّمة داخل بالده فهو مطالب بتصحيح‬ ‫المسار الديمقراطي في مقدمتها دستور يفصل‬ ‫بين السلطات وتأسيس محكمة دستورية ‪ ،‬وإجراء‬ ‫انتخابات حرة وإحياء التقاليد السياسية التعددية ‪...‬‬ ‫(طالل سلمان) الكاتب السياسي اللبناني األشهر‬ ‫رئيس تحرير صحيفة السفير اللبنانية كتب يقول‬ ‫يتب ّدى مشهد نقل السلطة من الشيخ (حمد بن‬ ‫خليفة) أمير دولة قطر‪ ،‬إلى نجله (تميم) في ظروف‬ ‫غامضة‪« ،‬أجمل من أن يكون حقيقي ًا»‪.‬‬ ‫وأض��اف سلمان لقد أنهى أمير الدولة الصغرى‬ ‫خرافية الثروة ‪ ،‬فترة حكمه الصاخبة والحافلة‬ ‫بالقرارات المثيرة‪ ،‬بطريقة مباغتة ستظل موضع‬ ‫تساؤالت وتخمينات وتقديرات لفترة طويلة ‪ :‬لقد‬ ‫تنازل لنجله الرابع (تميم) بعدما أح ّله‪ ،‬ألسباب غير‬ ‫معروفة محل أشقائه األكبر‪ ،‬ولي ًا لعهده‪.‬‬ ‫وتساءل‪ :‬هل انتهى دور هذا الرجل الذي تولى ـ‬ ‫بكفاءة نادرة ـ إدارة صدام مع السعودية حول منطقة‬ ‫«العيديد»‪ ،‬نقطة التواصل البرية الوحيدة مع أبو‬ ‫ظبي‪ ،‬بحيث ح ّولها إلى «أكبر قاعدة أمريكية في‬ ‫الشرق األوسط»؟!‬ ‫وفي آخر السطور ‪ ،‬وفي تحليل لصحيفة فاينانشل‬ ‫تايمز بعنوان "حكام الخليج ينظرون لعملية التغيير‬ ‫في قطر كمصدر إزع��اج وليس كمثل يحتذى" ‪،‬‬ ‫تقول إن أمير قطر المنتهية واليته يحب أن ينظر‬ ‫إليه كحاكم مختلف في منطقة الخليج التي تخشى‬ ‫التغيير‪.‬‬

‫زيـادة !!‬ ‫ً‬ ‫"أصدر األسد مرسوما يقضي بزيادة الرواتب واألجور‬ ‫الشهرية المقطوعة للعاملين المدنيين والعسكريين‬ ‫في الوزارات واإلدارات والمؤسسات العامة وشركات‬ ‫ومؤسسات القطاع العام"‪.‬‬ ‫السؤال م��اذا تبقى من الليرة السورية ؟ ثم‬ ‫ماذا عن الماليين ممن فقدوا مصادر رزقهم ودمرت‬ ‫أعمالهم في الصناعة والزراعة واألعمال الحرة من‬ ‫غير العاملين في الدولة؟ كيف سيحصلون على لقمة‬ ‫العيش فقط ؟؟؟‬ ‫عالج‬ ‫"أعلنت متحدثة باسم الجيش اإلسرائيلي أنه تم‬ ‫نقل جريحين سوريين إلى إسرائيل لتلقي العالج"‪.‬‬ ‫وبحسب المتحدثة ف��إن ‪ 28‬مصاب ًا سوري ًا تمت‬ ‫معالجتهم في األشهر األربعة األخيرة"‪.‬‬ ‫السؤال هل الدولة الصهيونية التي يفترض أنها‬ ‫دولة معادية أكثر إنسانية ورحمة على السوري من‬ ‫النظام ‪،‬الذي لم يدخر سالح ًا إال واستخدمه ضد شعبه‬ ‫حتى المحرم دوليا منها ؟‬ ‫شكوى!!‬ ‫"نقلت الحكومة اإلسرائيلية لحكومة اإلخوان في‬ ‫مصر شكوى ضد حكومة حماس (فرع حركة اإلخوان‬ ‫في فلسطين ) ‪ ،‬باتهام وزير داخليتها بتشغيل خاليا‬ ‫ضد إسرائيل في الضفة‪.‬‬ ‫الشكوى اإلسرائيلية إلى مصر‪ ،‬أصبحت نهج ًا متبع ًا‬ ‫من قبل الطرفين (حماس وإسرائيل) بعد عملية‬ ‫عامود السحاب حيث يرى الطرفان في مصر وسيط ًا‬ ‫يتم من خالله نقل الشكاوى والرسائل في محاولة‬ ‫لمنع تطور وتصاعد األمور بين الجانبين"‪.‬‬ ‫السؤال ‪ ..‬هل من المنطقي أن تشكو إسرائيل‬ ‫الفرع "حماس" إلى األصل "حركة اإلخوان المسلمين"؟‬ ‫ثم أين ذهب حديث األصل عن اليهود أبناء القردة‬ ‫والخنازير ؟ ثم هل كان هناك من يتصور أن تقوم‬ ‫الجماعة بهذا الدور في ضمان أمن إسرائيل؟! ولماذا؟؟‬ ‫جريمة‬ ‫"قضت محكمة في المملكة العربية السعودية‬ ‫بسجن ناشط في مجال حقوق اإلنسان ثماني سنوات‬ ‫بتهمة إشاعة الفوضى واإلخالل باألمن والطمأنينة‬ ‫العامة بعد أن شنت مجموعته حملة مطالبة بإقامة‬ ‫نظام ملكي دستوري وإجراء انتخابات في البالد"‪.‬‬ ‫السؤال هل المطالبة بإقامة نظام ملكي دستوري‬ ‫وإجراء انتخابات جريمة يعاقب عليها القانون ؟ ثم‬ ‫أال يرى هؤالء أننا نعيش زمنا آخر؟ ‪ ،‬ولماذا يصرون‬ ‫على عدم رؤية كل هذا الكم من المتغيرات العاصفة‬ ‫حولهم؟‬ ‫مركب نقص‬ ‫"وبخ االتحاد األوروبي تركيا بسبب قمع المظاهرات‬ ‫المناهضة للحكومة مؤجال جولة جديدة من محادثات‬ ‫انضمامها إلى االتحاد أربعة أشهر على األقل لكنه قال‬ ‫إن طريق نيل العضوية ال يزال مفتوحا"‪.‬‬ ‫السؤال لماذا هذا اإلص��رار من قبل تركيا على‬ ‫االنتماء إلى االتحاد األوروبي ؟هل هو مركب النقص‬ ‫الذي يدفعها للبحث عن فضاء آخر‪ ،‬أم ماذا؟‬ ‫مقارنة‬ ‫"أظهر تقرير لشركة األبحاث الدولية المتخصصة‬ ‫ف��ي مجال الصناعات العسكرية األمنية " ‪IHS‬‬ ‫‪"Jane's‬أن إسرائيل هي سادس أكبر دولة تصديرا‬ ‫للسالح في العالم وهي تحتل المركز الثاني في العالم‬ ‫في مجال بيع الطيارات دون طيار"‪.‬‬ ‫السؤال ‪..‬كيف استطاعت إسرائيل أن تصل إلى‬ ‫ذلك ؟ ولماذا هي هناك ‪ ،‬والبعض في الوطن العربي‬ ‫يعمل على دفننا في التاريخ ؟‬


‫االقتصادية‬

‫السنة الثانية األحد ‪ 21‬شعبان ‪ 1434‬هـ الموافق ‪ 30‬يونيو ‪ 2013‬ميالدية‬

‫العدد (‪)230‬‬

‫ُّ‬ ‫ترقب لزيادة األسعار رغم ارتفاع كمية املواد الغذائية املستوردة‬

‫خاص‪ /‬ليبيا الجديدة‬ ‫ارتفعت كمية المواد الغذائية المفرغة في ميناء‬ ‫مصراتة التجاري منذ بداية العام الجاري حتى شهر يونيو‬ ‫الحالي بأكثر من ‪ % 35‬عن ذات الفترة من العام الماضي‪،‬‬ ‫وكشفت البيانات الرسمية ل��وزارة االقتصاد عن ارتفاع‬ ‫الطلب والمخزون للمواد الغذائية في السوق الليبي خالل‬ ‫العام الجاري حيث ارتفعت كميات األرز المستورد أكثر‬ ‫من ‪ % 20‬والسكر أكثر من ‪ ، % 43‬فيما ارتفعت المواد‬ ‫الغذائية المبردة المستوردة إلى أكثر من ‪ ،% 13‬وارتفعت‬ ‫المواد الغذائية األخرى المستوردة أكثر من ‪ ، % 23‬وأكد‬ ‫مستوردو المواد الغذائية أن الطلب على المواد الغذائية‬ ‫شهد نمو ًا ملحوظ ًا خالل العام الجاري‪ ،‬وارتفع كذلك مخزون‬ ‫العديد من األصناف األخرى استعداد ًا لتلبية الطلب في‬ ‫شهر رمضان المبارك ‪.‬‬ ‫وبشأن زيادة المخزون الغذائي لتلبية الطلب المتزايد‬ ‫أكد (مختار العقوري) رئيس مجلس إدارة شركة نماء الخير‬

‫بال حدود‪...‬‬

‫التجارية أن زيادة الطلب على المواد الغذائية وارتفاع‬ ‫المخزون في السوق الليبي مؤشرات على الطلب العالي‬ ‫المتزايد على السلع‪ ،‬وتوقع أن يكون هناك مزيد من‬ ‫االرتفاع في تكاليف استيراد المواد الغذائية والواردات‬ ‫بشكل عام وكذلك ارتفاع أجور الشحن وبالتالي زيادة أسعار‬ ‫الواردات وتحديد ًا أسعار المواد الغذائية التي تتأثر بصورة‬ ‫كبيرة بزيادة أجور الشحن‪ ،‬وأوضح أن زيادة الطلب على‬ ‫المواد الغذائية بمعدالت تتراوح بين ‪ % 20‬إلى ‪% 35‬‬ ‫سنوي ًا أمر طبيعي‪ ،‬في ظل تزايد معدالت السكان سواء‬ ‫كمواطنين أو مقيمين وتحسن مستوى الدخل ومن‬ ‫الطبيعي أيض ًا أن يقابل ذلك ارتفاع في المخزون في‬ ‫السوق الليبي‪.‬‬ ‫وعلل زيادة كميات الطلب بالشكل الكبير باستقرار‬ ‫األسعار في األسواق الخارجية والمخاوف من زيادة وارتفاع‬ ‫األسعار في الخارج‪ ،‬وبالتالي يتم االستيراد باألسعار الحالية‬ ‫حيث إنها فرصة للشراء وزيادة المخزون‪.‬‬

‫ربيعة عمار‬

‫هل نصدق الكذب‬ ‫النفطي ؟!‬

‫التعاون املغاربي يتجدد يف الدورة الحادية عشرة لإلرشاد الفالحي‬ ‫خاص‪ /‬ليبيا الجديدة‬ ‫انعقدت نهاية األسبوع الماضي بطرابلس أعمال‬ ‫الدورة الحادية عشرة ألعمال الهيئة المغاربية للبحث‬ ‫والتكوين واإلرشاد الفالحي‪ ،‬وبحث ضمن جدول أعمال‬ ‫ال��دورة آف��اق التعاون بين دول المغرب العربي‪ ،‬كما‬ ‫تمت مناقشة عدة قضايا مشتركة منها تحسين األمن‬ ‫الغذائي للشعوب المغاربية ومكافحة التصحر وترشيد‬ ‫استعمال المياه وأجمع المختصون أن رفع هذه التحديات‬ ‫لن يكون إال بتنسيق السياسات الفالحية والتجارب‬

‫ع السريع‬ ‫• في الوقت الذي تشهد فيه‬ ‫مبيعات شركات اإلسمنت خالل‬ ‫فترة الصيف الحالية انخفاض ًا‬ ‫في الطلب ‪،‬ت��و َّق��ع تجار مواد‬ ‫البناء استمرار هذا االنخفاض‬ ‫بعد شهر رمضان تزامن ًا مع تراجع‬ ‫وتيرة االستيراد خ�لال الفترة‬ ‫المقبلة‪ ،‬وأش��اروا إلى أن حلول‬ ‫فترة الصيف أثرت على الطلب‬ ‫المحلي الذي شهد خالل النصف‬ ‫األول ارتفاع ًا كبير ًا زاد عن الفترة‬ ‫نفسها من العام الماضي‪.‬‬ ‫• ح َّمل مختصون في المجال‬ ‫العقاري أسباب تفشي البناء‬ ‫ال��ت��ج��اري إل��ى ضعف الرقابة‬ ‫على نوعية م��واد البناء التي‬ ‫تدخل ليبيا وجودة البناء الذي‬ ‫ينعكس بالتالي على االقتصاد‬ ‫الوطني وسالمة المواطن‪.‬‬ ‫• ب���دأت األرب��ع��اء الماضي‬ ‫بالعاصمة التونسية أعمال‬ ‫ال���دورة الثالثة عشرة للجنة‬ ‫الوزارية المغاربية المتخصصة‬ ‫والمكلفة باالقتصاد والمالية‬ ‫وناقشت ال���دورة تقييم مدى‬ ‫ت��ق��دم األع��م��ال على مستوى‬ ‫المجالس الوزارية التابعة لهذه‬ ‫اللجنة والتي تشمل المالية‬ ‫وال��ن��ق��د وال��ت��ج��ارة وال��ط��اق��ة‬ ‫والمناجم والصناعة والسياحة‬ ‫والصناعة التقليدية‪.‬‬

‫المنتهجة من طرف كل دولة في ما يخص الحجر الزراعي‬ ‫والصحة الحيوانية إلى جانب ترشيد استغالل المياه في‬ ‫الزراعة وحسن تدبير الثروات السمكية والصيد البحري‬ ‫والبيئة والتنمية المستدامة‪.‬‬ ‫وتم االتفاق على تنسيق الجهود البحثية بين المراكز‬ ‫الزراعية بدول المغرب العربي وعلى وضع قاعدة بيانات‬ ‫مشتركة تعمل على التنمية الزراعية وتقنيات التعريف‬ ‫وتحديد األصول الوراثية النباتية كمرحلة أولية لبرنامج‬ ‫إنشاء مصرف مغاربي لألصول الوراثية‪.‬‬

‫تطوير مصادر الطاقة يف تلبية الطلب على الكهرباء‬

‫خاص‪ /‬ليبيا الجديدة‬ ‫ضمن ب��رام��ج تطوير مصادر‬ ‫الطاقة المتجددة لتلبية الطلب‬ ‫المتزايد على الكهرباء تعتزم‬ ‫الشركة العامة للكهرباء عقد ندوة‬ ‫تحت شعار « نحو تنمية اقتصادية‬ ‫مستدامة « نهاية أغسطس القادم‬ ‫وذلك في إطار المشاركة في بناء‬ ‫منظومة اقتصادية مستدامة‬ ‫لتطوير م��ص��ادر الطاقة الذرية‬ ‫والمتجددة لتلبية الطلب المتزايد‬ ‫على الكهرباء‪ ،‬والمشاركة في‬ ‫التنمية االقتصادية الوطنية‬ ‫المستدامة وت��ط��وي��ر ال��ق��درات‬ ‫البشرية المحلية وخلق الفرص‬ ‫الوظيفية الوطنية ذات القيمة‬ ‫العالية والمساهمة في الحفاظ‬ ‫ع��ل��ى ال��ب��ي��ئ��ة وع��ل��ى ال��ث��روات‬ ‫الهيدروكربونية لألجيال القادمة‪.‬‬

‫نيجرييا والجزائر‬ ‫وليبيا ومصر‬ ‫تنتج ‪ % 91‬من‬ ‫الغاز الطبيعي‬ ‫بإفريقيا‬

‫‪6‬‬

‫ذكر تقرير صدر األربعاء الماضي في العاصمة النيجيرية‬ ‫حول إنتاج البترول والغاز الطبيعي في القارة اإلفريقية أن‬ ‫نيجيريا والجزائر وليبيا ومصر هم أكبر الدول إنتاج ًا للغاز‬ ‫في القارة وأنهم ينتجون ‪ % 91‬من إجمالي إنتاجها‪.‬‬ ‫وأض��اف التقرير أن القارة السمراء تنتج ‪ % 12‬من‬ ‫إجمالي إنتاج البترول العالمي‪ ،‬وأن احتياطي القارة من‬ ‫البترول يمثل ‪ % 8‬من احتياطي العالم المحدد بنحو‬ ‫(‪ )132.4‬تريلون برميل‪ ،‬وأشار إلى أن احتياطي الغاز في‬ ‫القارة يقدر بـ(‪ )513‬تريليون قدم مكعب‪ ،‬معظمه موجود‬ ‫فى نيجيريا والجزائر وليبيا ومصر‪.‬‬ ‫وش َّدد التقرير على أهمية استخدام عوائد البترول والغاز‬ ‫في دعم اقتصاد الدول وتحسين البنية التحتية بها‪.‬‬

‫عجيب أمر المخزون النفطي الليبي‪ ،‬تارة‬ ‫يخرج علينا مسؤول غاضب ًا محذر ًا من نفاد الثروة‬ ‫النفطية خالل سنوات محددة مستقب ًال وتارة‬ ‫أخرى يخرج علينا مسؤول آخر ليؤكد أن ليبيا‬ ‫تقع فوق ِبركة نفطية‪ ،‬وبين هذا وذاك وقف‬ ‫المواطن حائر ًا من يصدق ‪..‬؟‬ ‫ف��ي ه��ذه ال��زاوي��ة س��أت��ح��دث ع��ن خلفيات‬ ‫بعض الشعارات التي تتخوف من نفاد الثروة‬ ‫النفطية‪ ،‬وذلك بعد أن استوقفني تحذير دولي‬ ‫مفاده تراجع ثقة الشعوب بقطاع الطاقة عموم ًا‬ ‫ح��ول العالم وذل��ك ف��ي محاولة ل��دع��وة جميع‬ ‫الدول المنتجة للنفط إلى التعاون في معالجة‬ ‫هذا األم��ر من خالل إقناع الناس بأن األولوية‬ ‫وتحمل‬ ‫هي لتوفير طاقة يمكن االعتماد عليها ُّ‬ ‫تكلفتها بطريقة آمنة ‪.‬‬ ‫التحذير يشير فحواه إلى الجدل المتصاعد‬ ‫ح���ول مستقبل ال��ن��ف��ط وم���دى ق���درة ال���دول‬ ‫المستهلكة للترويج ألفكار تخدم مصالحها كمثل‬ ‫االستغناء عن نفط الشرق األوسط واالعتماد على‬ ‫بدائل جديدة للنفط وذلك في محاولة للضغط‬ ‫نحو خفض األسعار‪ ،‬بينما الواقع الذي تثبته‬ ‫مراكز األبحاث وبعض الدراسات المنشورة يفيد‬ ‫بأن شعارات نضوب النفط أفكار غير واقعية‪.‬‬ ‫الدول العربية ومن بينها طبع ًا ليبيا تختزن‬ ‫نحو ‪ % 56‬من االحتياطي العالمي المثبت من‬ ‫مصادر النفط التقليدية‪ ،‬كما توفر نحو ‪% 30‬‬ ‫من اإلم��دادات العالمية‪ ،‬وهناك دراس��ات أخرى‬ ‫تؤكد أن العالم لم يستخرج إال أقل من ‪ % 10‬من‬ ‫إجمالي الثروة النفطية‪ ،‬من المصادر التقليدية‬ ‫وأن هناك ث��روات نفطية هائلة تكفي العالم‬ ‫لمدة ال تقل عن ‪ 100‬سنة‪ ،‬حسب معدالت اإلنتاج‬ ‫الحالية‪ ،‬وهذا ما يساهم في تفنيد بعض مزاعم‬ ‫نضوب النفط والبدائل التي ي � ُّروج لها حالي ًا‬ ‫وبقوة ‪.‬‬ ‫ما نحتاجه ليس التخوف من نضوب ثروة‬ ‫النفط وإنما مقارعة األفكار العدائية للنفط في‬ ‫الخارج‪ ،‬حيث يتطلب فكر ًا عربي ًا نفطي ًا لمواجهة‬ ‫تلك االتهامات وتفنيدها والتقليل من تأثيراتها‬ ‫المتزايدة وبداية أن يقتنع بهذا مسؤولونا‬ ‫ألن موجة ال��ع��داء للنفط ر َّكبتها المنظمات‬ ‫والجمعيات المهتمة بالبيئة والتي وجهت‬ ‫دعوات متكررة لضرورة الحد من استهالك النفط‬ ‫لكونه المسؤول األول عن ظاهرتي االحتباس‬ ‫الحراري والتلوث البيئي‪.‬‬


‫متابعات‬

‫ال�سنة الثانية الأحد ‪� 21‬شعبان ‪ 1434‬هـ املوافق ‪ 30‬يونيو ‪ 2013‬ميالدية‬

‫العدد (‪)230‬‬

‫بمشاركة‬ ‫مجموعة من‬ ‫الخبراء من مصر‪،‬‬ ‫وبلجيكا‪ ،‬وفرنسا‪،‬‬ ‫إضافة إلى عدد‬ ‫من المختصين‬ ‫ومربي الدواجن‬ ‫في ليبيا اختتمت‬ ‫بمدينة طرابلس‬ ‫ورشة عمل حول‬ ‫عمل تطوير‬ ‫صناعة الدواجن‬ ‫في ليبيا وذلك‬ ‫تحت شعار (الواقع‬ ‫والتحديات)‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬

‫‪7‬‬

‫شركة السهل األخضر بالتعاون مع الخربات الدولية تقيم ورشة عمل حول آفاق صناعة الدواجن يف ليبيا‬

‫ونظم هذه الورشة شركة السهل األخضر للمطاحن‬ ‫واألعالف‪ ،‬إحدى الشركات الليبية الرائدة في مجال‬ ‫إنتاج األعالف وإعداد األبحاث والدراسات المختصة في‬ ‫مجال تربية الدواجن وتفريخ الكتكوت‪ ،‬بالتعاون مع‬ ‫الخبرات من الخارج‪ ،‬ولها اتفاقيات وشراكة مبرمة مع‬ ‫‪ 24‬شركة ‪ .‬ومنظمة عالمية متخصصة في مجاالت‬ ‫تربية الدواجن وناقش المشاركون في الورشة السبل‬ ‫الكفيلة بوضع تصور لمستقبل هذه الصناعة وسبل‬ ‫تطويرها‪ ،‬وتالفي المعوقات التي تحد من إنتاج‬ ‫الدواجن في ليبيا وأكد (خالد غمق) عضو لجنة تطوير‬ ‫صناعة الدواجن بوزارة الزراعة أن شركة السهل األخضر‬ ‫كان لها الدور البارز في مكافحة فيروس (نيوكاسل)‪،‬‬ ‫الذي استشرى في عدد من مزارع الدواجن في ليبيا‬ ‫مؤخر ًا‪ ،‬مما أسفر عن خسائر جسيمة للمربين‪ ،‬وذلك‬ ‫من خالل توظيف خبراتها‪ ،‬جنب ًا إلى جنب مع الخبرات‬ ‫الدولية‪.‬‬

‫من جانب آخر أشار المهندس (محمود عياد مصباح)‬ ‫مدير فرع طرابلس بشركة السهل األخضر للمطاحن‬ ‫واألعالف إلى انحسار انتشار مرض "نيوكاسل" الذي‬ ‫أصاب الدواجن في ليبيا‪ ،‬والقضاء على الفيروس‬ ‫المسببللمرضبنسبة‪ 100‬بالمائة‪،‬وتبع ًالذلكارتفاع‬ ‫نسبة اإلنتاج المحلي من الدواجن‪ ،‬إثر نجاح عمليات‬ ‫التعقيم والمكافحات التي أجراها المختصون من قسم‬ ‫اإلرشاد الزراعي‪ ،‬وقسم الصحة الحيوانية بوزارة الزراعة‪،‬‬ ‫وسط توقعات باستعادة مستويات اإلنتاج السابقة مع‬ ‫حلول نهاية شهر أغسطس القادم ‪ .‬يذكر أن معدالت‬ ‫استهالك لحوم الدواجن تغطي نسبة ‪ 65‬بالمائة من‬ ‫معدالت استهالك اللحوم البيضاء والحمراء في السوق‬ ‫الليبي‪ ،‬في حين يقدر الخبراء استهالك األعالف في‬ ‫ليبيا بنحو مليون طن سنوي ًا‪ ،‬بمافي ذلك أعالف‬ ‫الدجاج بأنواعها الثالث " اللحم‪ ،‬والبيض‪ ،‬واألمهات"‪،‬‬ ‫واألغنام واألسماك‪ ،‬والخيول‪ ،‬واإلبل‪ ،‬واألبقار‪ ،‬ويغطي‬

‫إنتاج شركة السهل األخضر نسبة ‪ 35‬بالمائة من تلك‬ ‫المنتوجات من خالل مصانعها المنتشرة في بنغازي‪،‬‬ ‫وطرابلس‪ ،‬وقصر األخيار‪ ،‬شرق مدينة طرابلس‪.‬‬ ‫من جانبه أكد المهندس (رام��ي العباس) عضو‬ ‫مجموعة السهل األخضر القابضة أن األبحاث التي‬ ‫أجرتها فرق شركة السهل األخضر بالتعاون مع شركائها‬ ‫الدوليين قد أسفرت عن نتائج مشجعة في القضاء على‬ ‫الروائح المنبعثة من حظائر التسمين‪ ،‬كما تمكنت‬ ‫الفرق العلمية التابعة للشركة من إنتاج بيض المائدة‬ ‫يميل لون صفاره إلى البرتقالي الفاتح بدل البيض‬ ‫ذي الصفار األصفر الشائع استخدامه في السوق‬ ‫الليبي‪ ،‬عقب نجاح التجارب التي أجريت بالحظائر‬ ‫التابعة للشركة ببنغازي وفي كلمته بجلسات الورشة‬ ‫قال االستشاري في مجال تغذية الدواجن الدكتور‬ ‫محمد شلش إن التغذية تستنزف نحو ‪ 70‬بالمائة من‬ ‫مصاريف تربية الدواجن‪ ،‬مشير ًا إلى استمرار ارتفاع‬

‫أسعار األعالف في السوق العالمي‪ ،‬بالتوازي مع ارتفاع‬ ‫المواد الخام الداخلة في عملية إنتاجها‪ ،‬بما في ذلك‬ ‫الذرة والصويا‪ ،‬والقمح والشعير وأكد (شلش) على‬ ‫أهمية اتباع اإلجراءات العلمية لخفض أسعار إنتاج‬ ‫األعالف‪ ،‬وتحقيق أكبر قدر من القيمة الغذائية التي‬ ‫تنطوي عليها‪ ،‬باتباع األساليب الحديثة‪ ،‬والنهج‬ ‫العلمية‪ ،‬في مجال التخزين والحصاد‪ ،‬وتغذية الدواجن‬ ‫بشكل صحيح‪ ،‬محذر ًا من تداعيات نهج التصويم الذي‬ ‫يتبعه عدد كبير من مربي الدواجن‪ ،‬بمنع األكل والشرب‬ ‫عن الكتاكيت الجديدة‪ ،‬ال��ذي يسبب ضمور خاليا‬ ‫البنكرياس وانعكاساته على معدالت نمو الكتكوت‪.‬‬ ‫وتدير مجموعة السهل القابضة مجموعة من‬ ‫المشاريع المرتبطة بإنتاج الدواجن‪ ،‬بمافي ذلك مشروع‬ ‫يتكون من ‪50‬حظيرة إلنتاج الكتكوت‪ ،‬تقدر طاقته‬ ‫اإلنتاجية بـ‪ 10‬مليون كتكوت سنوي ًا‪ ،‬وذلك باسخدام‬ ‫أحدث األساليب العلمية المتبعة في العالم اليوم‪.‬‬


‫متابعات‬

‫ال�سنة الثانية الأحد ‪� 21‬شعبان ‪ 1434‬هـ املوافق ‪ 30‬يونيو ‪ 2013‬ميالدية‬

‫العدد (‪)230‬‬

‫اعتصام ‪ ..‬اعتصام‪..‬‬ ‫الفتات ترفع في كل مكان‬ ‫ولكل مطلبه ومطالبه ‪...‬‬ ‫إغالق للشوارع ‪ ..‬حصار‬ ‫للوزارات ‪ ...‬إضراب عن‬ ‫العمل ‪ ...‬وغيرها من‬ ‫خطاب لسان حال الشارع‬ ‫الليبي اليوم ‪ ...‬و لكن‬ ‫أن يستوقفك طفل على‬ ‫عكازين أو فوق كرسيه‬ ‫المتحرك أثناء عبورك‬ ‫الشارع العام مصافحك‬ ‫بوردة و ابتسامة عريضة‬ ‫قائال ( أعتصم للمطالبة‬ ‫بحقوقي ) دون أن يعترض‬ ‫طريقك أو يغلق الشارع‬ ‫أمامك ‪ ..‬أعتقد أنها البادرة‬ ‫األولى والفريدة من نوعها‬ ‫‪ ...‬و بالرغم من شهر إال أن‬ ‫اعتصامهم الزال مستمرا ‪..‬‬

‫متابعة ‪ :‬هدى الشيخي‬

‫‪،،‬‬

‫يبتسمون‬ ‫بالرغم من‬ ‫دموع آبائهم‬

‫‪،،‬‬

‫‪8‬‬

‫األطفال المعاقون في بنغازي‬

‫مهدورة و وزارة صماء‬ ‫‪..‬حقوق‬ ‫بالورود‬ ‫اعتصام‬ ‫‪،،‬‬

‫يقول أحمد بالقاسم الهوني – رئيس رابطة‬ ‫أولياء األمور وهو أب لطفل معاق يتكبد عناء‬ ‫السفر بصورة متواصلة إلى تونس ليحظى ابنه‬ ‫بفرصة للعالج ( فيما سبق قمنا بطلب احتياجاتنا‬ ‫من صندوق التضامن االجتماعي و قمنا كأولياء‬ ‫أمور لهؤالء األطفال المعاقين بعقد اجتماع مع‬ ‫رئيس رابطة المعاقين األستاذ بكار العبيدي‬ ‫الذي كان موقفه معنا إيجابي ًا جدا وأحلنا صورة‬ ‫من المحضر إلى المجلس المحلي بنغازي تضمن‬ ‫حقوقنا البسيطة أولها دفع قيمة نصف تذكرة‬ ‫للمريض ومرافقه التي قام صندوق التضامن‬ ‫بإيقافها بدون مبرر خالل األشهر القليلة الماضية‬ ‫وأم��ام الوضع الحالي الذي عليه مركز الحدائق‬ ‫لتأهيل المعاقين بالرغم م��ن ب��ذل موظفيه‬ ‫جهودهم كافة ولكن يظل عدم توفير المعدات‬ ‫و عجز اإلمكانيات يصيبهم بالشلل و الوقوف‬ ‫مكتوفي األي��دي ‪ ،‬وعندما اجتمعنا مع رئيس‬ ‫صندوق التضامن بالمنطقة الشرقية لوضعه‬ ‫في صورة الوضع المعاش السيد محمد مخلوف‬ ‫كان رده بأن هناك مركز" الرويسات "كحل بديل و‬ ‫أخطرناه بأنه منذ سنوات تحت الصيانة ومن حق‬ ‫أبنائنا على الدولة إبرام اتفاق مع القطاع الخاص‬ ‫ليتمتعوا بكامل الخدمات الطبية ‪ ،‬كان رده حرفيا‬ ‫( والله العيادات الخاصة مالقيناها حتى ألرواحنا‬ ‫) وهذه ليست مشكلتنا كأولياء أمور بل عليه‬ ‫حلها مع اإلدارة العامة لصندوق ووزيرة الشـؤون‬ ‫االجتماعية ‪ ،‬وكان رده بشأن إعادة تفعيل نظام‬ ‫نصف تذكرة للمعاق و المرافق ( إن شاء الله نبدوا‬ ‫على التذاكر اللي نعدو ابيهن لطرابلس ) أبناؤنا‬

‫كمال صالح‬

‫عاشور الفرجاني‬

‫المعاقون ال يتلقون العالج الطبيعي لعدم وجود‬ ‫المعدات الالزمة من جهة ومن أخرى يجبر إداريا‬ ‫المعالجون على الخروج في إجازتهم السنوية‬ ‫ونمكث نحن في انتظار عودتهم التي قد تستغرق‬ ‫ثالثة أشهر و أبناؤنا في االنتظار ‪،‬وفي التقارير‬ ‫الطبية مذكور حاجتهم إلى العالج المكثف وبالتالي‬ ‫من هم في قوائم االنتظار ضعف من يحظى‬ ‫بفرصة العالج الطبيعي ولست أدري لماذا ال تحل‬ ‫معضلة نقص المعدات و الموارد البشرية وضرب‬ ‫بجميع مراسالتنا عرض الحائط في حين أنه قام‬ ‫بإرجاع ميزانية العام ‪ 2011‬التي تبقى منها عشرة‬ ‫مليون دينار دون االستفادة منها على أرض الواقع‬ ‫حتى اإلعانة المنزلية تم إيقافها منذ العام ‪2010‬‬ ‫التي تساعدنا في شراء األدوية ألطفالنا التي يصل‬ ‫ثمنها إلى ‪ 200‬دينار في أحيان عدة للعلبة الواحدة‬ ‫وتم خالل ثالثة األعوام صرف ما قيمته عام و‬ ‫نصف بصورة متقطعة و باإلضافة إلى تحملنا‬ ‫لمصاريف تعليم أبنائنا ‪ ،‬فكانت إجابته ( والله)‬ ‫كان مارديتش العشرة مليون مرتب واحد ما نزلننا‬ ‫وبالتالي هو وضع الوزارة في موضع اتهام ‪،‬حتى‬ ‫الكراسي المتحركة و الفراشات الطبية غير متوفرة‬

‫احمد الهوني‬

‫ال يتلقون‬ ‫العالج‬ ‫الطبيعي لعدم‬ ‫وجود المعدات‬ ‫الالزامة‬

‫‪،،‬‬

‫‪ ...‬ك��اف��ة تكاليف‬ ‫السفر و العالج ألبنائنا في الخارج على نفقتنا‬ ‫الشخصية ‪،‬فاعتصامنا اليوم حضاري فأبناؤنا‬ ‫المعاقون يقومون بإهداء الورود للمارة )‬ ‫أم��ا عاشور عامر الفرجاني ال��ذي لم يتمالك‬ ‫نفسه و ابنه الذي يعاني من قصر طول ساقه‬ ‫عن األخرى بعشرة سنتيمترات وهو يتجول بعربته‬ ‫وسط الطريق يصافح المارة بأزهاره البيضاء‬ ‫يحدثني (طفلي يعاني من تشوه خلقي منذ‬ ‫ال��والدة و بعد الكشف و التشخيص أفادوني‬ ‫بأنه بحاجة إلى اختصاصي عظام أطفال تحديدا‬ ‫لألسف هذا االختصاص اليوجد في بنغازي سوى‬ ‫طبيب واحد فقط ولم أتمكن من التواصل معه‬ ‫‪،‬وحسب التقرير البد من إجراء الجراحة بعد عامه‬ ‫األول وقمت بإجرائها في تونس على نفقتي‬ ‫الشخصية و صرت أقوم بتغير اآللة المستخدمة‬ ‫في إطالة رجله كلما تقدم في العمر وزاد طول‬ ‫قامته أي كل ثالثة أشهر أسافر الستبدالها بألفي‬ ‫دينار تونسي‪ ،‬وأعود بصحبتي الفاتورة و لكن‬ ‫ال يقومون بسدادها فور استالمها بل يمتد إذن‬ ‫الصرف من لجنة العالج بالخارج ألكثر من شهرين‬

‫وحسب إفادة األطباء يحتاج طفلي إلى عملية‬ ‫جراحية في أحد الدول األوروبية وليس للحلول‬ ‫التلفيقية المستمرة )‬ ‫ولعل الحظ العاثر الذي قرر أن يعرقل خطوات‬ ‫"كمال صالح" الذي أصيبت طفلته بشلل رباعي‬ ‫جراء خطأ طبي في الوالدة عندما قامت بإنجاب‬ ‫والدتها التي كانت بحاجة إلى والدة قيصرية‬ ‫إحدى القابالت ( ال��دواء الذي يصرفه األطباء‬ ‫ألبنائنا يعتبر مخدر ًا (ريفاترول) في هيئة نقط‬ ‫وفق ما يردنا أن هناك ع��دد ًا من المدمنين ال‬ ‫يدخرون جهدا في محاوالت مستمرة إلخراجه من‬ ‫صيدلية المستشفى وطفلتي تصل جرعتها إلى‬ ‫‪ 6‬نقط في اليوم وعلى رأس مضاعفاته أنها‬ ‫تعاني من البلغم ودائما توضع على جهاز البخار‬ ‫وهذا ال يعد ح ًال ألن هناك عقاقير طبية أخرى‬ ‫أكثر فائدة وأقل ضررا على الطفل لكن صرف‬ ‫مثل هذه األدوية التي تؤدي إلى اإلدمان يعتبر‬ ‫جريمة وفي إحدى المرات حاولت تخفيض الجرعة‬ ‫بمعايير قليلة كانت النتيجة دخولها في صراخ‬ ‫مستمر و تشنج بينما هناك دواء مانع لتشنجات‬ ‫أمريكي الصنع (بيقابترين) لكن لست أدري لماذا‬ ‫ال يصرف ألطفالنا خاصة وأنه لألسف الشديد‬ ‫حتى اقتراب انتهاء صالحيته وهو موجود في‬ ‫مخازن مستشفى األطفال ال يعلمون ماهيته أو‬ ‫استخداماته و طفلتي سبب إعاقتها خطأ طبي‬ ‫أثناء ال��والدة وهو ما نفاه تقرير المستشفى‬ ‫وأثبته شهادة من كانوا في غرفة العمليات‬ ‫أمام المحكمة ‪ ...‬و بالرغم من كل ذلك إال أن‬ ‫الريفاترول أحيانا ال يكون متوفر ًا في مستشفى‬ ‫األطفال فنقوم بشرائه من الصيدليات الخاصة‬ ‫بـ‪ 75‬دينار ًا وفي األيام الماضية مكثت أسبوع ًا‬ ‫متواص ًال بدون نوم ودخلت المالحظة و الطبيب‬ ‫يخاطب والدتها قائال( فتشيها بالك قرصتها‬ ‫حاجة ) وعندما لجأت ألحد األطباء العرب في‬ ‫القطاع الخاص طلب مني زيادة الجرعة الدوائية‬ ‫لها وبالفعل خلدت ابنتي للنوم بعد يوم من‬ ‫متابعتها للطبيب )‬ ‫في كل مساء يجتمع ه��ؤالء األط��ف��ال عند‬ ‫حديقة الثالث عشر من يوليو يبتسمون بالرغم‬ ‫دم��وع آبائهم و يرسمون أحالمهم بعكازين‬ ‫ويحلقون بعجالت عرباتهم الصغيرة ال يبحثون‬ ‫عن عطف المارة بل يطالبون بحقوق هي لهم ‪...‬‬ ‫أين وزارة الشؤون االجتماعية من معاناتهم ؟؟!!‬ ‫ولماذا تصرف مثل هذه األدوية الخطيرة حسب‬ ‫وفيم التقاعس عن سفرهم للعالج‬ ‫وصف آبائهم ؟ َ‬ ‫بالخارج ليندمجوا في المجتمع بسهــــــولة ويسر؟؟‬ ‫ترى هل توقف الطب عند هذا الحد ؟ أم أن هذا‬ ‫يحدث في ليبيا فقط ؟ األسئلة كثيرة ولكن‬ ‫هل من مجيب يا وزارتي الشؤون االجتماعية و‬ ‫الصحة ؟؟!!‬


‫لقاء‬

‫ال�سنة الثانية الأحد ‪�21‬شعبان ‪ 1434‬هـ املوافق ‪ 30‬يونيو ‪ 2013‬ميالدية‬

‫العدد (‪)230‬‬

‫‪9‬‬

‫في لقاء صريح مع ليبيا الجديدة محافظ ليبيا المركزي ‪:‬‬

‫وديعة امللياري دوالر بالبنوك املصرية مضمونة الرتجيع‪...‬وأمن االقتصاد املصري يهمنا‬

‫ال يتم الحديث عن األموال‬ ‫والعمالت والقطاع المصرفي‬ ‫إجما ًال إال وتتجه األنظار‬ ‫نحو مصرف ليبيا المركزي‬ ‫الجهة الرقابية المسؤولة عن‬ ‫المصارف التجارية بالداخل‬ ‫وبوابة ليبيا في التعامل مع‬ ‫العالم الخارجي مالي ًا‪ ،‬وصمام‬ ‫األمان للدولة حيث يراقب‬ ‫ويحدد حركة األموال والودائع‬ ‫في جميع االتجاهات‪...‬كيف‬ ‫يعمل مصرف ليبيا المركزي‬ ‫في ظل األوضاع الراهنة؟ وما‬ ‫هي الخطط التي اعتمدها‬ ‫لتطوير أدائه‪ ،‬وكذلك‬ ‫التحول للعمل بمبدأ اإلقراض‬ ‫بال فوائد؟ وكيف سيعالج‬ ‫المصرف مشكلة الفساد‬ ‫المالي وغسيل األموال؟‬ ‫وما هو حجم األمن المتوفر‬ ‫للمصارف في ظل فوضى‬ ‫السالح وعمليات السطو على‬ ‫المصارف؟‬ ‫أسئلة عديدة دفعتنا‬ ‫لاللتقاء بالسيد (الصديق‬ ‫الكبير) محافظ مصرف ليبيا‬ ‫المركزي للوقوف على حقيقة‬ ‫الوضع وتبيان العديد مما‬ ‫يثار من مواضيع‪ ،‬والوقوف‬ ‫على البرامج والخطط‬ ‫المستقبلية المالية‬ ‫واإلدارية للمصرف‬

‫التقته ‪ :‬أسمهان الحجاجي‬ ‫تصوير ‪:‬علي العكرمي‬

‫فسألناه في البداية أن يحدثنا عن إعادة الهيكلة‬ ‫للقطاع المصرفي وما هي الفرص التي تنتظر المصرف‬ ‫لالستثمار فقال‪-:‬‬ ‫القطاع المصرفي كغيره من القطاعات في ليبيا‬‫التي تعرضت للتهميش خالل األربعين سنة الماضية‪،‬‬ ‫حيث كان القطاع المصرفي الليبي قبل (‪ )69‬من‬ ‫أفضل القطاعات في العالم العربي‪ ،‬لذلك كان ه َّمنا‬ ‫الوحيد بعد التحرير هو استمرارية هذا القطاع في أداء‬ ‫دوره وكما هو معروف فإن القطاع قد انفصل بسبب‬ ‫حرب التحرير‪ .‬الغرب عن الشرق عن الجنوب‪ ،‬وبسبب‬ ‫انقطاع التيار الكهربي واالتصاالت لذلك كان همنا‬ ‫األول خالل تلك الفترة هو استقرار هذا القطاع وأداء‬ ‫مهامه للتخفيف من حدة االحتقان في ذلك الوقت‬ ‫وبفضل الله استطعنا إعادة الربط بين المصارف‪،‬‬ ‫وتوفير السيولة‪ ،‬وبعد أن تجاوزنا هذه المرحلة بدأنا‬ ‫بالتخطيط للقطاع المصرفي ورأينا أن أهم جانب‬ ‫للتطوير هو العنصر البشري‪ ،‬وثاني ًا البنية التحتية‪،‬‬ ‫كما أننا نسعى إلى التحول من التعامل النقدي إلى‬ ‫التعامل بالنقد الرقمي عن طريق البطاقات وآالت‬ ‫الدفع النقدي والكثير من الخطط التي سنرى ثمارها‬ ‫قريب ًا ‪.‬‬ ‫‪#‬ما هي أمثلة هذه الخطط والمشاريع ؟‪ ‬‬ ‫على مستوى البنك المركزي بدأنا بإيفاد عدد من‬‫العناصر البشرية لتعلم اللغة اإلنجليزية لمدة تمتد‬ ‫لستة أشهر في إيطاليا ومالطا ‪ .‬وخالل الخمس سنوات‬ ‫القادمة نتوقع أن تكون هناك ‪ % 80‬من موظفي‬ ‫القطاع قادرين على فك رم��وز اللغة‪ ،‬ونسعى إلى‬ ‫التحول من التعامل باألوراق إلى التعامل عبر شبكات‬ ‫التواصل االجتماعي المختلفة وبدأنا المرحلة الثانية‬ ‫في تعليم الموظفين للحصول على الرخصة الدولية‬ ‫للحاسب اآللي‪ ،‬وقد شملت جميع الموظفين بمن فيهم‬ ‫السائقين‪ ،‬باإلضافة إلى برنامج الشهادات التخصصية‬ ‫لموظفي المصرف‪ ،‬كما تم التعاقد مع ماليزيا في‬ ‫مجال التدريب والتطوير‪ ،‬وكل التركيز يكون على‬ ‫تدريب الكوادر البشرية وتأهيلها‪ ،‬وبدأنا في تطوير‬

‫‪،،‬‬

‫المصارف‬ ‫التجارية‬ ‫هي الما��حة‬ ‫تسهيالت‬ ‫للمستثمرين‪...‬‬ ‫والمركزي دوره‬ ‫رقابي‬

‫‪،،‬‬

‫المنظومات المصرفية وخاصة مزود الخدمة الخاص‬ ‫بالمصارف التجارية بنسخ حديثة ‪.‬‬ ‫‪ #‬صندوق ضمان المودعين ما عالقته باالقتراح الذي‬ ‫ُيتداول حول إنشاء الودائع ؟‪ ‬‬ ‫ صندوق ضمان المودعين نظام مصرفي متعارف‬‫عليه في كل القطاعات المصرفية في العالم‪ ،‬الغرض‬ ‫منه ضمان أموال المودعين في حال حدوث أية كارثة‬ ‫بسقف معين‪ ،‬مثال ذلك عندما حدث عجز في أوروبا‬ ‫تم اللجوء لهذا الصندوق للخروج من هذه األزمة‬ ‫وتغطية العجز ‪.‬‬ ‫وبحمد الله ليبيا لم تتعرض ألية مشاكل مصرفية‬ ‫بالرغم من ذلك حاولنا تقديم ثقافة جديدة على القطاع‬ ‫المصرفي ليطمئن المواطن الليبي وتقديم خدمة‬ ‫جديدة على القطاع ‪.‬‬ ‫‪ #‬علمنا بوجود خارطة طريق جديدة لإلقراض‪ ،‬ما هي‬ ‫الصيغ المناسبة لإلقراض لتمويل المشروعات الصغرى‬ ‫والمتوسطة ‪.‬؟‬ ‫ سؤال مح ِّير ولكني سأجيب عنه ألن ظهور القانون‬‫رقم (‪ )1‬لسنة ‪ 2013‬بتحريم الفائدة لألشخاص الذين‬ ‫يتعاملون مع المصارف وصدوره بالرغم من أننا خاطبنا‬ ‫السلطتينالتشريعيةوالتنفيذيةوقمنابإبالغهمابعدم‬ ‫جاهزية هذا القطاع‪ ،‬ونحن الزلنا في مرحلة نحتاج‬ ‫فيها إلى ضبط النفس للتأسيس الصيرفة اإلسالمية‬ ‫التأسيس الصحيح‪ ،‬وتم تشكيل لجنة متخصصة تضم‬ ‫سبع لجان‪ ‬أخرى للعمل على إيجاد البديل‪ ،‬فيما يتعلق‬ ‫بجانب اإلقراض سواء لألشخاص أو الشركات والقانون‬ ‫حدد سنة ‪ 2015‬ليتحول كل القطاع المصرفي من‬ ‫صيرفة تقليدية إلى صيرفة إسالمية‪ ،‬وكما هو معروف‬ ‫فإن السنتين ال تكفيان‪ ،‬خصوصا وأن القطاع المصرفي‬ ‫كغيره من القطاعات خرج من الركام‪ ،‬ويحتاج إلى الكثير‬ ‫من التنظيف لالنطالق االنطالقة الصحيحة وهذا هو‬ ‫الواقع فالقانون قد صدر ونحن ملزمون بتنفيذه ‪.‬‬ ‫‪ #‬يشكو كثير من المستثمرين ورجال األعمال من أن‬ ‫المصرف ال يقدِّم تسهيالت الستكمال المشاريع المتوقفة‪،‬‬ ‫ما هو ردك في هذا الخصوص؟‬ ‫ المصرف المركزي جهة رقابية‪ ،‬والمصارف التجارية‬‫هي المعنية بمنح التسهيالت‪ ،‬والسؤال الذي يطرح‬ ‫نفسه هو أن أهم عنصر الستكمال المشاريع أو البدء في‬ ‫مشاريع جديدة هو التوثيق والسجل العقاري في ليبيا‬ ‫لم يف َّعل حتى اآلن فعلى أي أساس سيقدم المصرف‬ ‫تسهيالته للمستثمرين ونأمل من الحكومة تفعيل‬ ‫السجل العقاري قريبا ‪.‬‬ ‫‪ #‬هل هناك منظومة دولية لمكافحة غسيل األموال‬ ‫وماهي اإلجراءات المتبعة محلي ًا حيال هذه القضايا ؟‬ ‫ وحدة غسيل األم��وال هي الجهة المعنية بهذه‬‫القضايا ولديها ممثلون في المصارف التجارية‪ ،‬فيما لو‬ ‫تم االشتباه بفساد مالي يتم تحويله للوحدة لدراستها‬ ‫والتحقق من المعلومات‪ ،‬واتخاذ اإلجراءات ‪ ،‬وتجميد‬ ‫الحسابات ‪ ،‬وإحالة المعنيين للنائب العام التخاذ اإلجراء‬ ‫القانوني في حال ثبوت األمر‪.‬‬ ‫فغسيل األموال ثقافة موروثة‪ ،‬ألنهم في السابق‬

‫كانوا يتهربون من رادارات النظام ‪.‬‬ ‫ونحن نأمل معالجة كل المعوقات بحيث يصبح‬ ‫االقتصاد شفاف ًا ويعمل بنزاهة‪ ،‬وللتغير هذه الثقافة‬ ‫نحتاج للكثير من الوقت لمعالجتها‪ ،‬ألننا وجدنا العديد‬ ‫من األشخاص يقومون بتهريب األم��وال إلى الخارج‬ ‫ويقومون بتقديم شهادات م��ز َّورة مقابل سلع‪ ،‬وبعد‬ ‫البحث عن اإلقرار الجمركي نجد بأنه مزور ونحن بصدد‬ ‫تجهيز الملفات وإحالتها للنائب العام التخاذ اإلجراءات ‪.‬‬ ‫‪ #‬عدد من المصارف الليبية أعلنت التزامها بالعمل‬ ‫بالصيرفة اإلسالمية ما هي الصعوبات التي ستواجه‬ ‫المصارف في المرحلة المقبلة ؟‬ ‫ اإلشكالية الوحيدة لهذه المصارف هي التسرع في‬‫إصدار القانون دون وجود بديل قائم وإلى الكثير من‬ ‫الجهد والعمل فالذين أصدروا القانون لم يدرسوا واقع‬ ‫القطاعالمصرفي‪،‬فالتهيئةوالتأهيلوالتنظيفيحتاج‬ ‫إلى وقت ألنه متعلق بمصالح البشر‪ ،‬وكما ذكرت في‬ ‫السابق بخصوص اللجان التي تم تشكيلها والتي تقوم‬ ‫بتقديم التقارير لمساعدة القطاع للتحول من الصيرفة‬ ‫التقليدية إلى اإلسالمية ‪.‬‬ ‫‪ #‬هل تعتقد بأن الصيرفة اإلسالمية ستكون عائق ًا في‬ ‫التعامل مع الشريك األجنبي ؟‬ ‫ لكي أك��ون صريح ًا فإن الصيرفة اإلسالمية ال‬‫تغطي جميع األعمال التجارية التي تقوم بها المصارف‬ ‫التجارية ‪.‬‬ ‫‪ #‬تناولت بعض األخبار في صفحات التواصل االجتماعي‬ ‫على أن العمالت الورقية التي تمت طباعتها مؤخر ًا من‬ ‫فئتي الخمسة دينارات والعشرة دينارات تمت صناعتها‬ ‫بأقل األسعار‪ ،‬وقد تعرضت بعض األوراق للتلف ؟‬ ‫ لقد تسلمنا في هذا الخصوص تقارير من خالل‬‫صفحات الفيس بوك ولكننا لم نتحصل على األوراق‬ ‫الفعلية التي قيل إنها أتلفت‪ ،‬وكما هو معروف أن هذا‬ ‫األمر تقوم به أجهزة استخباراتية لديها خبرة في هذا‬ ‫الموضوع وقد تعرضت العملة اإلماراتية في السابق‬ ‫لمثل هذا التخريب فهو عمل مخابراتي بالدرجة األولى ‪.‬‬ ‫أما نحن فقد قمنا بتوفير أكثر من ‪ % 50‬من طباعة‬ ‫العملة الليبية من القيمة التي كنا نتعامل بها في‬ ‫السابق‪ ،‬وقمنا بزيادة نسبة القطن المستخدم في األوراق‬ ‫من أفضل الشركات الموجودة في العالم‪ ،‬كما أننا أضفنا‬ ‫معايير األمن واألمان‪،‬وبالتالي فإن العملة الليبية من‬ ‫أجود العمالت في العالم‪ ،‬أما بخصوص ما يتداول من‬ ‫أحاديث فنحن لم نستلم أية ورقة لدراستها معملي ًا ‪.‬‬ ‫‪ #‬تعرضت الكثير من المصارف لالعتداءات في اآلونة‬ ‫األخيرة ‪ ،‬فما حجم الخسائر؟ وما هي اإلجراءات التي اتخذها‬ ‫المركزي للحيلولة دون وقوع هذه االعتداءات مستقبال ؟‬ ‫ العديد م��ن المصارف ف��ي الجنوب تعرضت‬‫لالعتداءات كما تعرضت مصارف أخرى موجودة في‬ ‫مدينة طرابلس كمصرف الجمهورية الذي يبعد ‪120‬متر ًا‬ ‫على وزارة الداخلية وتمت سرقة الكثير من األموال‪،‬‬ ‫وخاصة في الجنوب ونحن نحاول التحاور مع المسؤولين‬ ‫لتوفير النقد لإلخوة في الجنوب لتوفير النقد للمواطنين‬ ‫‪ ،‬واستطعنا استرجاع جزء من المبالغ المالية المسروقة‪،‬‬

‫وبصراحة أكثر نحن لم نتوصل حتى إلى وضع خطة‬ ‫لحماية المصارف‪ ،‬كما أن العناصر األمنية التي كانت‬ ‫تقوم بحراسة المصارف تركوا أعمالهم لخوفهم من‬ ‫االعتداء عليهم ألنهم ال يملكون اإلمكانيات لصدها‪ ،‬وهذا‬ ‫األمر خارج إرادتنا ألننا نسعى للعمل في بيئة آمنة‪،‬وال‬ ‫يكون ذلك إال بالتعاون مع جميع األطراف ‪.‬‬ ‫‪ #‬أوضحت خالل لقاءات سابقة عبر وسائل اإلعالم‬ ‫أن الملياري دوالر التي تم منحها للشقيقة مصر وضعت‬ ‫كوديعة في البنوك المصرية وسيتم سحبها خالل السنوات‬ ‫القادمه ولكنك لم توضح مصدر هذه الوديعة ؟‬ ‫ أنا أفضل أن ال أتحدث في هذا الموضوع حتى ال‬‫يتسبب في إثارة القالقل‪ ،‬وكل ما حدث تم بمهنية تامة‬ ‫وال داعي إلثارة هذه المواضيع ألن مصر تعتبر البعد‬ ‫األمني لليبيا‪ ،‬وهي وديعة مضمونة لمساعدة مصر‬ ‫وتهدئة الوضع ألن أية مشكلة اقتصادية في مصر‬ ‫سيكون لها تأثير قوي على ليبيا‪ ،‬وهذه الودائع قابلة‬ ‫لالسترجاع‪ ،‬وفق االتفاق ‪.‬‬ ‫‪ #‬هناك مساع في المؤتمر الوطني لترشيح محافظ جديد‬ ‫لمصرف ليبيا وبمواصفات معينة فما هو رأيك ؟‬ ‫ هذه السلطة تملكها جهات االختصاص‪ ،‬وهي‬‫السلطة التشريعية ونحن نبارك أي شخص يتم ترشيحه‬ ‫لهذه الوظيفة‪ ،‬ونتمنى له التوفيق‪ ،‬أما نحن فقد تم‬ ‫تكليفنا في هذا المكان في ظرف استثنائي‪ ،‬ونأمل‬ ‫من الله أن نكون قد وفقنا وأدينا واجبنا على الوجه‬ ‫المطلوب‪ ،‬ونحن هنا فقط إلعادة بناء الوطن وليس‬ ‫لدينا أية أغراض شخصية ‪.‬‬ ‫‪ #‬هل تم تسجيل تجاوزات مالية وفساد مالي في‬ ‫المصارف الليبية في هذه المرحلة ؟‬ ‫ الحقيقة ال أستطيع أن أنفي وجود تجاوزات في‬‫المصارف‪ ،‬ونحن نحاول معالجتها‪ ،‬ولكنها مشاكل‬ ‫ورثناها من النظام السابق‪ ،‬والزلنا نعاني من الكثير‬ ‫منها ومعالجتها‪ ،‬والحد من الفساد المالي واإلداري يحتاج‬ ‫إلي الكثير من الوقت‪ ،‬وقد تبنينا مع الحكومة سياسة‬ ‫‪ 2013‬للمساهمة في رفع اسم ليبيا في التقييم الدولي‬ ‫للشفافية والنزاهة‪ .‬وفي هذا الخصوص تمت االستعانة‬ ‫بصندوق النقد الدولي لوضع خارطة طريق‪ ،‬وبدأنا العمل‬ ‫بها‪ ،‬ونأمل في ‪ 2014‬أن تتحسن األوضاع إلى األفضل ‪.‬‬ ‫‪ #‬هل لك أن توضح لنا موقف مصرف ليبيا المركزي خالل‬ ‫‪ 3‬السنوات األخيرة ‪.‬‬ ‫ المصرف المركزي وبشهادة البنك الدولي قام بدور‬‫مهم في استقرار األوضاع االقتصادية في ليبيا‪ ،‬واستقرار‬ ‫السلع وأعتقد أننا عملنا بكل مهنية‪ ،‬وتم إنجاز أكثر‬ ‫من مشروع وأهمها مشروع السجل المدني الذي يتعلق‬ ‫بمستقبل ليبيا كما أننا ساهمنا في حل مشكلة السيولة‬ ‫في سنة ‪ 2011‬وهو من أول الجهات التي عملت بعد‬ ‫التحرير مباشرة إلى يومنا هذا في االتجاه الصحيح وهذا‬ ‫بشهادة مؤسسات المجتمع وفي الختام أشكركم على‬ ‫هذه الزيارة وأخص بالذكر صحيفة ليبيا الجديدة ونحن‬ ‫نسعى مع ًا إلى بناء ليبيا الجديدة بإحقاق الحق والعمل‬ ‫من أجل أن تكون ليبيا في مصاف الدول المتقدمة‪.‬‬


‫�إعـالن‬

‫العدد (‪)230‬‬

‫ال�سنة الثانية الأحد ‪� 21‬شعبان ‪ 1434‬هـ املوافق ‪ 30‬يونيو ‪ 2013‬ميالدية‬

‫‪10‬‬

‫لجنة العطاءات الرئيسية‬

‫إعالن عن مناقصة عامة رقم (‪)MTC 22/ 2013‬‬ ‫تعلن لجنة العطاءات الرئيسية بشركة الخليج العربي للنفط عن رغبتها في طرح مشروع‬ ‫توريد وتركيب نظام لمراقبة التآكل بمصفاة ‪ -‬السرير‬ ‫وصف مختصر للمشروع‪:‬‬ ‫توريد وتركيب المجسات‪ ،‬وأجهزة اإلرسال واالستقبال‬ ‫لقراءة معدالت التآكل لمعدات وخطوط اإلنتاج للمصفاة‬ ‫من أجل تقييم النتائج من خالل برامج الحاسوب في‬ ‫المكاتب الرئيسية لقسم التآكل في الموقع‪.‬‬ ‫وعلى المقاول توريد وتركيب المعدات والمواد كافة‬ ‫إلنجاز واجباته التعاقدية كما هو مبين بكراسة العطاء‬ ‫والشروط العامة والخاصة والمواصفات الفنية ……‬ ‫إلخ‪.‬‬ ‫فعلى الشركات المتخصصة كافة والتي لديها الرغبة‬ ‫الصادقة في المشاركة في هذه المناقصة على أن تكون‬ ‫لديها الكفاءة والقدرة والخبرة السابقة والتخصص‬ ‫في المجال المذكور أعاله وذلك للمشاركة في العطاء‬ ‫المطروح‪ ،‬أن يكون معلوم ًا لديها بأن فترة التقدم لسحب‬ ‫مستندات العطاء ستكون خالل الفترة الواقعة من يوم‬ ‫الثالثاء الموافق ‪2013 / 07 / 09‬م إلي يوم الخميس‬ ‫الموافق ‪2013 / 07 / 11‬م من الساعة ‪ 12.00‬ظهر ًا وحتى‬ ‫الساعة ‪14.00‬ظهر ًا‪ ،‬وذلك بالتسليم المباشر لمندوبيها‬ ‫الذين يجب عليهم ملء نموذج التسليم المرفق إلحضاره‬ ‫جاهز ًا في وقت الحق عندما يحين موعد التسليم لتسهيل‬ ‫وتسريع اإلجراءات لسحب كراسة العطاء من المكتب‬ ‫رقم (‪ )4‬بلجنة العطاءات الرئيسية – المبني الجديد –‬ ‫بمقر الشركة الرئيسي بالكيش بمدينة بنغازي ‪ ،‬وذلك‬ ‫مقابل مبلغ مالي قدره ألف (‪ )1000‬دينار يدفع بصك‬ ‫مصدق غير قابل للترجيع صادر عن أحد المصارف العاملة‬ ‫في ليبيا لصالح شركة الخليج العربي للنفط وال يسمح‬ ‫بسحب كراسة العطاء إال للمتقدمين القادرين على‬ ‫توفير المستندات المطلوبة وفق ًا للشروط التالية‪-:‬‬ ‫‪ 1‬ـ أن يحوز المندوب المخوَّ ل بسحب كراسة العطاء‬ ‫مستند ًا رسمي ًا صادر ًا من الجهة التي يمثلها‪.‬‬ ‫‪ 2‬ـ على الراغبين في التقدم للعطاء إحضار مايفيد‬ ‫تخصص المتقدم وخبرته السابقة مدعمة بالمستندات‬ ‫الدالة على ذلك بما في ذلك صور من محاضر تسليم‬ ‫المشاريع المنفذة للجهات المستفيدة‪.‬‬ ‫‪ 3‬ـ صورة من رخصة مزاولة النشاط سارية المفعول‪.‬‬ ‫‪ 4‬ـ ص��ورة من مستخرج رسمي حديث من السجل‬ ‫التجاري‪.‬‬

‫‪ 5‬ـ صورة من شهادة قيد بالغرفة التجارية سارية بالشمع األحمر‪ ،‬وسيتم ترجيع الضمانات أو صكوك‬ ‫الضمان االبتدائي لمن ال يرسو عليه العطاء مع األخذ‬ ‫المفعول‪.‬‬ ‫في االعتبار أن العروض والمستندات كافة المقدمة‬ ‫‪ 6‬ـ شهادة إثبات سداد الضريبة( سارية المفعول)‪.‬‬ ‫من المقاول سوف تؤول ملكيتها لشركة الخليج العربي‬ ‫‪ 7‬ـ صورة من عقد التأسيس‪.‬‬ ‫للنفط ‪.‬‬ ‫‪ 8‬ـ صورة من النظام األساسي‪.‬‬ ‫‪ 9‬ـ صورة من اتفاقية المشاركة – إذا سبق للشركة وأن‬ ‫اندمجت أو انضمت إلى شخص معنوي آخر – مصدقة من المشارك في المناقصة ملزم بتقديم ضمان حسن‬ ‫السلطات المحلية المختصة أو تلك التي بدولة المقر األداء في حالة رسو العطاء عليه على أن يكون ساري‬ ‫– إذا كان الطرف اآلخر في اتفاقية المشاركة أجنبي المفعول لمدة سنة من ص��دور شهادة إتمام العمل‬ ‫النهائية‪.‬‬ ‫ومعتمدة من السفارة الليبية بدولة المقر‪.‬‬ ‫‪.10‬إذن مزاولة النشاط من الوزير المختص بالنسبة تقدم العروض خالل ساعات الدوام الرسمى إلى لجنة‬ ‫العطاءات الرئيسية بمقر شركة الخليج العربي للنفط‪-‬‬ ‫للشركات األجنبية ‪.‬‬ ‫‪11‬ـ يقبل المشارك في العطاء ويسهل إجراء الزيارة الكيش‪ -‬بنغازي ص ب ‪ 263‬في موعد أقصاه الساعة‬ ‫الميدانية لمقر شركته من قبل مندوبي شركة الخليج ‪ 14.00‬ظهــــر ًا من يــــوم الثـــــالثاء المـــوافـــق‬ ‫المخولين لالطالع على اإلمكانيات المادية والبشرية ‪2013 / 08 /13‬م‪.‬‬ ‫سوف لن يقبل أي عرض اليلتزم مقدمه بالشروط‬ ‫كافة المتوفرة لديه‪.‬‬ ‫واإلجراءات الواردة أعاله ‪ ،‬كما اليعتد بعرض أي مشارك‬ ‫يجب تقديم العرض في (‪ )3‬مظاريف منفصلة‪،‬مغلقة في العطاء مالم يكن مماث ًال لموضوع المناقصة ويعبر‬ ‫بالشمع األحمر ومختومة بختم مقدم العرض مع بيان اسم بوضوح عن ق��درة صاحب ال��ع��رض في إنجاز العمل‬ ‫المشروع ورقم المناقصة واسم الجهة المشاركة على المطلوب بدقة متناهية‪ ،‬وأن أقل األسعار لن يكون‬ ‫كل مظروف بخط واضح بحيث يحتوي المظروف األول المعيار الوحيد لإلرساء ولشركة الخليج الحق في إلغاء‬ ‫على عرض مالي مسعَّ ر من أصل وصورة ‪ ،‬والمظروف العطاء دون ذكر األسباب ‪ ،‬كما ال تتحمل شركة الخليج‬ ‫الثاني يحوي عرض ًا فني ًا من أصل وصورة‪ ،‬كما يجب أن العربي للنفط أية مصاريف تكبدها المشاركة جراء إلغاء‬ ‫تكون صالحية العرض ثالثة(‪ )3‬شهور من تاريخ اإلقفال العطاء‪.‬‬ ‫المبين في هذا اإلعالن ‪ ،‬ويتضمن المظروف الثالث عرض ًا‬ ‫مالي ًا غير مسعر‪ ،‬دون ذكر السعر وإال يرفض إذا احتوى ألية استفسارات يمكن االتصال بأمانة سر لجنة‬ ‫سعر ًا ‪ ،‬يكون متضمن ًا الشروط المالية وطريقة الدفع العطاءات الرئيسية على العنوان التالي ‪-:‬‬ ‫المطلوبة مع ضرورة الموافقة التامة على الشروط‬ ‫العامة للتعاقد لشركة الخليج العربي للنفط دون أدنى لجنة العطاءات الرئيسية مكتب رقم (‪ )4‬المبنى‬ ‫تحفظ وذل��ك كشرط أساسي للمشاركة في العطاء الجديد ‪ ،‬مقر الشركة الرئيسي بالكيش –بنغازي – ليبيا‬ ‫ص ب ‪.263:‬‬ ‫ويقدم من أصل وصورة مرفق ًا به الضمان االبتدائي‪.‬‬ ‫بريد مصور ‪218-061-2229006‬‬ ‫الضمان االبتدائي قدره (‪ )% 0.5‬نصف في المائة من هاتف ‪ 218- 061 -2228931- 40 :‬داخلي – ‪3883‬‬ ‫إجمالي قيمة العرض المقدم ويجب تقديمه كضمان البريد اإللكتروني ‪mtc @ agoco.com.ly‬‬ ‫مصرفي أو كصك مصدق صادر من أحد المصارف العاملة مالحظات ‪ :‬يجب أن تعنون جميع المراسالت باسم‬ ‫في ليبيا لصالح شركة الخليج العربي للنفط على أن يكون رئيس لجنة العطاءات الرئيسية بشركة الخليج العربي‬ ‫صالح ًا لمدة (‪ )6‬ستة أشهر من تاريخ تقديم العرض‪ ،‬للنفط ‪.‬‬ ‫ويسلم مع العرض المالي في مظروف منفص ًال ومغلق ًا‬ ‫لجنة العطاءات الرئيسية‬


11

‫ ميالدية‬2013 ‫ يونيو‬30 ‫ هـ املوافق‬1434 ‫ �شعبان‬21 ‫ال�سنة الثانية الأحد‬

)230( ‫العدد‬

‫�إعـالن‬

The Arabian Gulf Oil Company Main Tender Committee Announcement Of

General Tender No . (MTC 22\2013 (

The Main Tender Committee of Arabian Gulf Oil company desires of release a project computerized corrosion system at Sarir refinery.

Brief Project Description: The contractor shall supply and install probes, transmitter and receiver to read the corrosion rates out of refinery vessels and pipes in order to received/evaluated with computer programs at corrosion head offices at site.

submitting the proposal in a separate envelope and closed with sealing wax. All guarantees and cheque shall be returned to the bidder who didn't win the bid.

A proof of tax payment . (Valid) A copy of the decree of formation. A copy of the basic structure. A copy of a partnership agreement (if any)- if the The tender participant is obliged to provide good company had incorporated or joined another legal person performance guarantee in the case of mooring tender valid Contactor shall supply/install all required equipment, - certified by the local competent authorities or by those at for one year from the issuance of the final certificate of materials….etc to carry out the contractor’s obligation as the state headquarters-If the other party in the partnership completion. outlined in Bid documents such as General condition / agreement is a foreigner and approved by the Libyan special condition, specification…etc). embassy at the State Headquarters. The proposals shall be submitted during the official All specialized companies which have the true desire working hours to the main Tender Committee at the to participate in this tender ,and have the efficiency A work permission from the competent ministry for the Arabian Gulf Oil company Headquarter- Alkeish- Benghazi,ability, previous experience and specialized in the above foreign companies. B.O. box 263 the dead line is : Time : 14:00 P.M \ Day: mentioned field , be notified that tender documents shall Tuesday,, corresponding to: 13 / 8 / 2013/A.D be withdrawn during the period from : The participant is accepted in bid and shall facilitate Day: Tuesday, Corres.To: 9 / 7 / 2013 A.D To Day: the field visit procedures to his company's headquarter Any proposal not complying with the above mentioned Thursday, Corres. To: 11 / 7 / 2013 A.D, from: 12:00 for the Arabian Gulf Oil company representatives who procedures shall not be accepted ,i.e. any offer which P.M to: 14:00 P.M through a direct delivery to their authorized to examine all his available material and human does not comply with such tender ,or not clearly reflects representatives who have to fill the attached receipt form capabilities . the ability of the bidder to execute the work in a required to be brought later on the date of delivery, in order to ease precision ,shall be ignored, and the lower prices shall not and speed the procedure to draw the tender booklet from The Tender should be submitted in (3) separated be the only standard for winning the bid .The Arabian Gulf the Main Tender Committee- office No. (4)-New building envelopes, closed with red sealing wax and with the stamp Oil Company has the right to cancel the tender without at the AGOCO headquarter- Alkies- Benghazi, upon an of the bidder, writing clearly the name of the project, stating the causes, as well as the Arabian Gulf Oil Company amount of money about (1000) Dinars .L.D paid through the bid number and the name of the participating Body shall not bear any expenses incurred by the participant non refundable certified cheque issued by one of the on each envelope. The first envelope should include a after the tender cancellation ,taking into account that working Libyan banks, for the benefit of the Arabian Gulf priced financial proposal (original + a copy), the second all offers and the attached document submitted by the Oil company. envelope includes a technical proposal (original + a copy). participant in this tender will be owned by the Arabian However, the booklet is allowed to be drawn only by As well as the validity of the proposal shall be three months Gulf Oil Company, bidders capable of providing the documents requested at least from the date of the closing date stated in this according to the following terms: announcement. For any inquiries, please, contact the main tender The representative shall be authorized to draw the tender However, the third envelope should contain an un-priced committee secretariat on the following address: booklet upon an official document, issued by the body he financial proposal without price, do not mention the The Main Tender Committee –Office No.: (4 )-New represents. price, otherwise, it will be rejected and has to contain the building- The Company's main headquarter - Alkieshrequired financial conditions and the required method of Benghazi – Libya - P.O.box:263Who desires to bid has to present the applicant’s payment, with the necessity to agree on all AGOCO general Fax No.:218 - 61 - 2229006 qualification and previous experience, supported with terms and conditions____ Tell. No.: 218- 061 - 2228931 -44- internal No.: 3883 documents of the related field ,including copies of the In order to participate in the tender. However, it has E.mail address: HYPERLINK "mailto:mtc@agoco. handing –over minutes of projects executed for the to be submitted in (an original + a copy) attached with a com.ly" mtc@agoco.com.ly interested bodies. preliminarily guarantee. A copy of work license.(Valid) A copy of a recent Commercial Record Extract .(Valid) A copy of record certificate of the Chamber of Commerce .(Valid)

The submitted proposals should be attached with a preliminary guarantee of (0.5%) of the submitted proposal value as a preliminary insurance by a cheque issued by one of the banks working in Libya, in the name of the Arabian Gulf Oil Company, valid for six months from the date of

Note: All correspondence shall be addressed to the Head of The Main Tender Committee of the Arabian Gulf Oil Company. The Main Tender Committee The Arabian Gulf Oil Company


‫الثقافية‬

‫العدد (‪)230‬‬

‫إشراف ‪:‬عبد الباسط أبوبكر‬

‫السنة الثانية األحد ‪ 21‬شعبان ‪ 1434‬هـ الموافق ‪ 30‬يونيو ‪ 2013‬ميالدية‬

‫وبعد!!‬

‫الحافر املشقوق‬

‫إلى الشاعر عبدالباسط بوبكر محمد‬ ‫‪1‬‬ ‫‪ ...‬يرتوي ال َّثور حتى ينتفخ‪ ..‬لكنّ ذلك ال‬ ‫ُيخ ّفف من ِح ّدة غضبه‪ ..‬فهو غاضب منذ الصباح‪..‬‬ ‫من قبل أن ينقشع الضباب‪ ..‬بل من قبل حتّى‬ ‫عرف سبب ًا ُمح َّدد ًا لغضبه‪..‬‬ ‫أن تطلع الشمس‪ ..‬ال َي ِ‬ ‫إنّه غاضب وكفى‪ ..‬من ذلك النوع من الغضب‬ ‫الذي يفقس المرارة‪َ ..‬ي ّ‬ ‫حك جبهته بطرف الحوض‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫َّ‬ ‫الصخري‪ ..‬ينطح ِعج ًال ُمرقطا‪ ..‬يخور ُمبتعدا عن‬ ‫القطيع‪.‬‬ ‫‪2‬‬ ‫كان ي ّدخر تلك النطحة للعجل منذ شهور‪..‬‬ ‫لكنّه في أوق��ات هدوئه القليلة يؤجِّل ذلك‪..‬‬ ‫وقد ته ّيأت الظروف اآلن‪ ..‬ذلك العجل بالذات‬ ‫نحو ما‪ ..‬وهو يعرف سبب ذلك‬ ‫كان ُيغيظه على ٍ‬ ‫بوضوح‪ ..‬فهو ثور مح ِّلي‪ ..‬وطني‪ ..‬أحمر يميل إلى‬ ‫االصفرار‪ ..‬له قرنان حا ّدان‪ُ ..‬مقيم في هذا المرعى‬ ‫منذ الوالدة‪ ..‬وعلى الرغم من أنّه متأكد من كونه‬ ‫والد ذلك العجل ‪ ..‬إ ّال أنّه ُمستاء ألنّ العجل جاء‬ ‫ُمر َّقط ًا كأمه األجنبية‪ ..‬كان َي ُع ّد ذلك نوع ًا من‬ ‫العقوق‪ ..‬فلماذا ال ُيشبه األبناء آباءهم في هذا‬ ‫الزمان؟ على كل حال َلم يكن ذلك هو سبب غضبه‬ ‫في ذلك الصباح‪ ..‬يبتعد كثير ًا عن القطيع وهو‬ ‫ال يزال يخور‪ ..‬على طريقة الثيران في التفكير‬

‫بصوت مرتفع‪.‬‬ ‫ٍ‬ ‫‪3‬‬ ‫هناك إبل في أسفل الوادي‪ ..‬ترعى األشواك‬ ‫النامية على حافة مجرى السيل‪ ..‬يُحَ ّدد الثور‬ ‫موقع الجمل‪ُ ..‬ي��درك أ ّن��ه على مساف ٍة آمنة‪..‬‬ ‫يقترب من ناق ٍة في طرف اإلبل تقضم ال َب ْيروف‬ ‫باستمتاع ظاهر‪ ..‬يحاول َل ْفتَ انتباهها‪ ..‬ينفخ‬ ‫ٍ‬ ‫الهواء من منخريه‪ ..‬يحفر األرض بحافره‪ ..‬تُلقي‬ ‫عليه نظرة َفوق ّية ال ُمبالية‪ ..‬وتواصل قضم‬ ‫َّ‬ ‫الشوك‪.‬‬ ‫يدور حولها ُمتأ ِّم ًال‪ ..‬تسحره العينان الواسعتان‬ ‫واألهداب الغزيرة‪ ..‬يتساءل ماذا تفعل بكل هذه‬ ‫األرجل الطويلة؟ لكنّه ُيدرك أنّ الرقبة طويلة‬ ‫بسبب طول األرج��ل‪ ..‬يغمره شيء من السرور‬ ‫حس بأنّ غضبه بدأ‬ ‫لتوصله لهذا االستنتاج‪ُ ..‬ي ّ‬ ‫ّ‬ ‫يخف‪ ..‬ال يستطيع إخفاء إعجابه بهيئة الناقة‬ ‫المهيبة‪ ..‬يقول متودِّد ًا‪:‬‬ ‫ــ هل تؤمنين بالعالقات المتفاوتة؟‪ ‬‬ ‫العليا المشقوقة‪ ..‬ال يعرف هل‬ ‫تح ّرك شفتها ُ‬ ‫غضبت‪ ..‬أم أنّ هذا هو شكل ابتسامة اإلبل؟ لعلها‬ ‫تقول ( َثور الله في برسيمه!)‪ُ ..‬يعيد المحاولة‪:‬‬ ‫أحب ناقة مث ًال‪ ..‬أال ُيمكن‬ ‫ــ أعني لو أنّ ثور ًا ّ‬ ‫يحب من طائفة أخرى؟ أال ُيمكن أن‬ ‫للواحد أن ّ‬

‫أحمد يوسف عقيلة‬

‫تنشأ عالقة بين ذوات الحافر وذوات ّ‬ ‫الخف؟‬ ‫تلتفت إليه وهي ال تزال تلوك الم ّرير‪ ..‬تزدرد‬ ‫اللقمة‪ ..‬يتت ّبعها وهي تنْزل مسرعة داخل الرقبة‬ ‫الطويلة المعوجّ ة‪ ..‬يستنتج أنّ لقمة اإلبل تقطع‬ ‫رحلة طويلة‪ ..‬يتمنَّى أنّ ذلك لن يكون له أثر‬ ‫سلبي على العالقة التي ُي ّ‬ ‫خطط لها‪.‬‬ ‫قبل أن تلتقط شوكة أخرى تقول‪:‬‬ ‫ــ هل تستطيع السير في الصحراء بهذه‬ ‫الحوافر المشقوقة الحادة؟‬ ‫يفاجئه السؤال‪ ..‬يشت ّم فيه رائحة السخرية‪..‬‬ ‫ف َير ّد‪:‬‬ ‫ــ إذا كان الحصان يستطيع فأنا أستطيع‬ ‫أيض ًا‪ ..‬لكنّ هذا ليس ما يشغلني‪.‬‬ ‫ــ أعرف ما يشغلك منذ اللحظة التي درت فيها‬ ‫حولي دور ًة كاملة‪ ..‬ال تقلق من هذه الناحية‪ ..‬هذا‬ ‫أمر مقدور عليه‪ُ ..‬يمكننا أن نستغل التضاريس‪..‬‬ ‫من أجل ماذا ُو ِجدت التضاريس؟!‬ ‫حس الثور بأنّها قد و ّفرت عليه الكثير من‬ ‫ُي ّ‬ ‫الكالم‪ ..‬وقطعت شوط ًا هائ ًال َلم يكن يتص ّوره‪..‬‬ ‫يبدأ التفكير في الخطوة التالية‪ ..‬تفاجئه بسؤال‬ ‫آخر‪:‬‬ ‫ــ هل تقدر على تح ّمل العطش لعشرة أ ّيام؟‬ ‫ــ سأحاول‪ ..‬في الواقع أنا أشرب يوم ًّيا‪ ..‬لكن‬

‫كامل دون شرب‪.‬‬ ‫ليوم ٍ‬ ‫ُيمكنني التحمل ٍ‬ ‫ــ يوم كامل!‬ ‫ــ أعني أن� ِ�ك ت ّدخرين الكثير من الماء‪..‬‬ ‫و ُيمكننا أن نتقاسمه!‬ ‫تر ّدد بتمهُّ ل‪:‬‬ ‫ــ يوم‪ ..‬كامل‪ ..‬دون‪ ..‬شرب!‬ ‫ينظر إليها متسائ ًال ( هل يعني هذا أنّها‬ ‫وافقت؟)‬ ‫‪4‬‬ ‫‪ ...‬في اللحظة التي َيه ّم فيها الثور بسؤال‬ ‫الناقة‪ُ ..‬يفاجأ بالجمل يهدر وراءه‪ ..‬فيتنحَّ ى عن‬ ‫طريقه‪ ..‬ينظر إليه من بعيد وهو يسوق الناقة‬ ‫في أثر اإلبل‪.‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪ ...‬يصعد الثور مع سفح الوادي وهو ّ‬ ‫يفكر‪( :‬إذا‬ ‫أنجبتُ مخلوق ًا من هذه الناقة هل سيشبهني أم‬ ‫يشبهها؟ اللعنة‪ ..‬هذا العا َلم مليء بالظلم‪ ..‬عا َلم‬ ‫الحب‪ ..‬يا للتفاهة‪..‬‬ ‫يحول فيه حافر مشقوق دون ّ‬ ‫لو أملك القدرة ألعدتُ صياغة هذا العا َلم على‬ ‫ُ‬ ‫سس أخرى)‬ ‫أ ٍ‬ ‫يبتعد وهو يشعر برغبة جارفة في أن ينطح‬ ‫العجل المر َّقط مر ًة أخرى‪.‬‬

‫ب�����ـ��ل��ادك�����ـ�����م ل���ك���ـ���م‬ ‫إلى ‪ /‬خديجة وعزيزة‪،‬‬ ‫وكل األطفال النازحين في‬ ‫وطنهم‬ ‫أريد أن أخلق لألشياء في جذورها‬ ‫معنى فصيح ًا غامض ًا‬ ‫ما حلمت به‬ ‫يعيدها سيرتها األولى إلى بداية‬ ‫التكوين‬ ‫أريد أن أعيد خلقها سوية‬ ‫نقية ‪ ..‬طاهرة‬ ‫كيما تعود الدهشة األول��ى إلى‬ ‫عيني‬ ‫ّ‬ ‫أريد أن أراها تتكئ على ضفاف‬ ‫الحلم من جديد‪،‬‬ ‫وتفتح األبواب لألطفال نحو جنة‬ ‫الفراشات وموطن الطيور‬ ‫أريد أن أراها حرة‪ ،‬تطير!!‬

‫ال��راك��ب��ون ف��وق دب��اب��ات جهلهم‬ ‫والممتطون الغضب المجنون نحو‬ ‫حتفهم‬ ‫والضاربون دون خجل للهمجية‬ ‫الطبول‬ ‫أريد أن تزدهر الحدائق الغنّاء‬ ‫في صدور الناس‬ ‫قبل سطح األرض‬ ‫أن ن��س��ت��ع��ي��د ل���ذة اإلح��س��اس‬ ‫باإلحساس‬ ‫كيما نرى نزيفنا مندفع ًا في غفلة‬ ‫منا إلى المجهول‬ ‫أريد أن ينتصر الشهيد‬ ‫ذاك الذي ليس لدينا من زخارف‬ ‫ال��دن��ي��ا وم���ن ضجيجها م��ا س��وف‬ ‫يستهويه‬ ‫ليس لدينا غير عارنا المفضوح ما‬ ‫نعطيه‬ ‫يسمعنا نصيح كل يوم حاملين‬ ‫نعشه على أكتافنا‬ ‫لكنه يشعر في السماء بالخديعة‬ ‫فحلمه الذي نقسم‪ :‬لن نبيعه‬ ‫بعناه بخس ًا بالثرى‬ ‫بسرعة فظيعة‬

‫إدريس بن الطيب‬

‫الوديعة‪:‬‬ ‫( وهي هنا وديعة ألنها تعطى‬ ‫إلى أصحابها‪ ،‬وليس تعطى أحد ًا‪،‬‬ ‫مسبق ًا‪ ،‬أية بيعة)‬ ‫بالدكم لكم‬ ‫بالدكم ليست لهم‬ ‫بالدكم – كي تستحيل ً‬ ‫جنة –‬ ‫لكم‬ ‫وه���ي ال��ت��ي ت��ئ��ن ت��ح��ت وط��أة‬ ‫األطماع دائم ًا لكم‬ ‫أريد أن أخلق في سمائي وطن ًا‬ ‫ال تقبلوا‬ ‫ما ّ‬ ‫غضنته الحرب‬ ‫مهما اشتاط الهم أو تفرعن البغاة‬ ‫أو تكالبت على أحالمه ثقافة‬ ‫ال تقبلوا شيئ ًا يقل عن أحالمكم‬ ‫القبور‬ ‫ال تستكينوا للوعود الكاذبة‬ ‫أريد أن أختط في أوراقي وطن ًا‬ ‫وانتبهوا حين يراق في الطريق‬ ‫مزدهر ًا بالضحكات‬ ‫دمكم‬ ‫أريد أن ينتحب الحمام تحت رأس‬ ‫لم يسقط أمام نار الحقد والصراخ‬ ‫وحين يغلق الكبار فتحتي آذانهم‬ ‫قلمي‬ ‫أو يتيه في بالهة الذهول‬ ‫وي��ف��ت��ح��ون – دون خ��ج��ل –‬ ‫أريد أن ينهزم المغول‬ ‫وي��ق��ب��ل األط���ف���ال م��ن��ي ه��ذه أفواههم‬

‫أنا االستاذ ‪ ..‬أنا املسرح‬

‫ال تحفلوا بهم‪ ،‬هم ينتهون‬ ‫غير أنكم باقون‬ ‫هم يصرخون‬ ‫غير أنكم بالغد تحلمون‬ ‫هنا بالدكم تحبكم‬ ‫وتستعد أن تحضنكم من أجل‬ ‫غدكم وغدها‬ ‫لكنها تغسل في المياه جرحها‬ ‫ك��ي ت��ط��رد األم����راض وال��ذب��اب‬ ‫والجنون‪ .‬‬ ‫بالدكم لكم‪..‬‬ ‫ال تستكينوا لرياح الخوف حينما‬ ‫يطلقها الطغاة في وجوهكم‬ ‫جربت قبلكم أن أتصدى للرياح‬ ‫العاتية‬ ‫لكنني ال زل��ت حتى اآلن حي ًا‪،‬‬ ‫واقف ًا‬ ‫واندحرت عواصف الرياح‪،‬‬ ‫ال���ورد ل�لأط��ف��ال رغ��م أن��ف كل‬ ‫بندقية‬ ‫ورغ��م أن��ف ك��ل طامع سيشرق‬ ‫الصباح‬ ‫بالدكم لكم‪..‬‬ ‫أنتم لها‬ ‫تستنطقون الماء في آبارها‬

‫ينظم المجلس األعلى للثقافة مهرجان المسرح العربي‬ ‫بالعاصمة طرابلس في الفترة ما بين ‪ 1‬يوليو إلى ‪ 6‬يوليو‬ ‫‪2013‬م تحت شعار "أنا األستاذ‪ ..‬أنا المسرح"‪ ،‬وتقام جميع‬ ‫فاعليات المهرجان بفندق ريدسون بلوو (المهاري سابقا)‪.‬‬ ‫يشارك في المهرجان العديد من الفرق المسرحية‬ ‫العربية والليبية‪ ،‬بجانب مشاركة خبراء ومسرحيين‬ ‫متخصصين من دول عربية في إلقاء ندوات وإقامة ورش‬ ‫فنية‪.‬‬ ‫يتضمن المهرجان عروض ًا فنية‪ ،‬ون��دوات وورش � ًا‪،‬‬

‫حتى يصيح‪ :‬ها أنا هنا‬ ‫فتحضرون كالعصافير وتشربون‬ ‫من رحيقها‬ ‫تسقط م��ن حسابكم خطيئة‬ ‫األوزار حين يرتكبها الكبار‬ ‫بالدكم لكم‪..‬‬ ‫وعندما أموت وأقابل الشهيد‬ ‫إن كنت أص ًال قد أقابل الشهيد‬ ‫سوف أقول له‪:‬‬ ‫ال تلتفت إلى الكبار حين يعبثون‬ ‫وحينما تقتلهم أحقادهم‬ ‫وانظر إلى األطفال حين يحلمون‬ ‫وانظر إل��ى ما س��وف يورثونه‬ ‫أحفادهم‬ ‫ومن هناك سوف يدعو خاشع ًا‬ ‫لكم‬ ‫وسيقول دائم ًا لكم‪:‬‬ ‫بالدكم ليست لهم‬ ‫بالدكم لكم‪.‬‬ ‫‪.........................‬‬ ‫أما أنا‪ ،‬آت إليك اآلن يا حبيبتي‬ ‫فاستقبليني كيفما شئت‬ ‫بوردة‬ ‫زعرودة‬ ‫أو برصاصة!!‬

‫ويكون البرنامج العام فاعلياته كاآلتي‪:‬‬ ‫االثنين (‪ )7/1‬االفتتاح الساعة ‪ 7:00‬مساء‪ ،‬ثم يليه‬ ‫عرض مسرحية‪ :‬الميت الحي الساعة ‪. 8:30‬‬ ‫الثالثاء (‪ )7/2‬افتتاح الورش ‪11‬الفنية صباح ًا‪ ،‬ندوة‬ ‫الهيئة العربية – افتتاح معرض الكتاب المسرحي ‪،5:30‬‬ ‫ثم عرض مسرحية‪ :‬دموع في الكحل ‪ 8:30‬مساء ‪.‬‬ ‫األربعاء (‪ )7/3‬الورش ‪11‬صباح ًا‪ ،‬يليها محاضرة‪:‬عن‬ ‫المسرح الليبي يلقيها األستاذ ميلود العمروني‪ ،‬ومحاضرة‬ ‫داود الحوتي تجربة مسرحية‪ ،‬ثم عرض مسرحية‪ :‬سنديانة‬

‫ُ‬ ‫صرت أعرف ‪:‬‬ ‫كيف أنتقي‬ ‫كلماتي‬ ‫وكيف أعب ُر إىل‬ ‫جسر‬ ‫عيونك عىل‬ ‫ِ‬ ‫ٍ‬ ‫من المشاكل‪.‬‬ ‫ٌ‬ ‫منك‬ ‫قليل ِ‬ ‫َ‬ ‫ألعرف كيف‬ ‫َ‬ ‫ُ‬ ‫اطر ًا‬ ‫أقول خ ِ‬ ‫أو أفجِّ ُر‬ ‫َ‬ ‫أول‬ ‫القصيدة يف ِ‬ ‫فترق‬ ‫ُم ٍ‬ ‫ُ‬ ‫صرت أعرف ‪:‬‬

‫‪12‬‬

‫َ‬ ‫أنّ‬ ‫الليل لن‬ ‫صبح فِ راشاً‬ ‫ُي َ‬ ‫وثير ًا‬ ‫الصبح‬ ‫وأن‬ ‫َ‬ ‫لن ُيصلح لهفتي‬ ‫َ‬ ‫ؤجلة‬ ‫الم‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫صرت أعرف ‪:‬‬ ‫أن كثير ًا من‬ ‫الصمت يكفي‬ ‫ِ‬ ‫كمنفى‬ ‫وقلي ًال من‬ ‫الصبر يكفي‬ ‫ِ‬ ‫كطوق نجاة !!‬ ‫ِ‬

‫رسم‬ ‫كريمة الفاسي‬ ‫يخط ذات الرسوم يف كل‬ ‫مرة‪  ..‬تنهره المعلمة ‪  ..‬توبخه أمه‪..‬‬ ‫‪ ‬يف كل مرة يصير أكثر عناد ًا‪..‬‬ ‫يعيد ذات الرسم‪.‬‬ ‫تهادنه المعلمة‪ ..‬تبتسم (من‬ ‫زمن لم ير ابتسامتها‪ ،‬منذ ألن بدأ‬ ‫يرسم)‪ ..‬تريه رسوم األوالد اآلخرين‪،‬‬ ‫وبمكر تسحب كراس رسمه وتدعي‬ ‫أنها تهديه واحد ًا جديد ًا‪ ،‬ليرسم‬ ‫رسم ًا جديد ًا‪ ..‬يصير الطفل أكثر‬ ‫وداعة‪ ..‬يعيد ذات الرسم‪.‬‬ ‫األم لها حضن دافئ‪ ،‬حار‪ ..‬ومفزع‬ ‫أحيان ًا (أنا جربته)‪ ..‬فتطيش إىل‬ ‫أي مكان بعيد عن صفعات العقاب‪..‬‬ ‫يصير طف ًال طائش ًا يعيد ذات‬ ‫الرسم‪.‬‬ ‫األم ُتسايسه‪ ..‬تهاود‪ ..‬المعلمة‬ ‫تصرخ‪ ..‬تهمله‪ ..‬تعطيه صفر ًا‬ ‫بشع ًا‪ ..‬درجة تقييم رسمه‪.‬‬ ‫األم يف البيت ‪ ..‬المعلمة يف‬ ‫المدرسة‬ ‫األم والمعلمة‪ ..‬وقلم رصاص يف‬ ‫يد طفل يصنع رسم ًا‪ ..‬دبابة تطلق‬ ‫نيران ًا نحو طائرة‪..‬‬ ‫الطائرة ال تهرب ‪ ..‬الدبابة ال‬ ‫تتقدم ‪ ..‬الحرب ال تنتهي‬ ‫تصر األم أن يغادر الرسم الطفل‪..‬‬ ‫ال تنفع دفاتر التلوين‪ ،‬وقصص‬ ‫الرسوم المتحركة‪ ..‬المعلمة تحاصر‬ ‫الميدان‪ ،‬تنزل أرض المعركة تمزق‬ ‫الدبابة وتهش قذائفها‪ ،‬تصير‬ ‫الطائرة حطام ًا‪.‬‬ ‫تصر أن يغادر الطفل الرسم‪.‬‬ ‫يلد بياض صفحة أخرى ‪ ..‬دبابة‬ ‫تطلق مدفعيتها التي ال تنفذ نحو‬ ‫طائرة ال تحترق‪.‬‬

‫‪ 8:30‬مسا ًء‬ ‫الخميس (‪ )7/4‬الورش‪11‬صباح ًا‪ ،‬ثم ندوة‪:‬المسرح‬ ‫والربيع العربي بمشاركة‪:‬‬ ‫زه��ي��رة ب��ن ع��م��ار‪ -‬البوصيري عبدالله ‪ -‬حسين‬ ‫الخطيب‪ ،5:30‬ثم عرض مسرحية‪ :‬الكراسي ‪ 8:30‬مسا ًء‪.‬‬ ‫الجمعة (‪ )7/5‬ال��ورش ‪ 5:30‬م��س��ا ًء‪ ،‬يليها عرض‬ ‫مسرحية‪ :‬منزل النور‪.8:30‬‬ ‫السبت (‪ )7/6‬الورش ‪11‬صباح ًا‪..‬وأخيرا حفل االختتام‬ ‫‪ 7‬مسا ًء‪.‬‬


‫الريا�ضة‬

‫ال�سنة الثانية الأحد ‪� 21‬شعبان ‪ 1434‬هـ املوافق ‪ 30‬يونيو ‪ 2013‬ميالدية‬

‫العدد (‪)230‬‬

‫انطالق دوري الثماني�� لدوري االحتياط ببنغازي‬

‫أقيم خالل اليومين الماضيين بمقر االتحاد الفرعي لكرة‬ ‫كل‬ ‫القدم بنغازي قرعة دور الثمانية لفئة االحتياط بحضور ٍ‬ ‫من ‪( :‬مفتاح العفاس) رئيس االتحاد الفرعي بنــــغازي ‪،‬‬ ‫و(فرج شعيب) رئيس االتحاد الفرعي لمنطقة خليج سرت‪،‬‬ ‫و(علي باوي) عضو االتحاد الفرعي بنغازي و(ناصر فكرون)‬ ‫عضو االتحاد الفرعي بنغازي و(فضيل الكيالني) عضو االتحاد‬ ‫الفرعي ورئيس لجنة القيد وحضور مندوبي األندية الثمانية‬ ‫المتأهلة وهي التحدي ‪ -‬النصر‪ -‬النجمة ‪ -‬المروج ‪ -‬التعاون‬ ‫ وفاق اجدابيا ‪ -‬نجوم اجدابيا ‪ -‬شمال بنغازي ‪ ،‬حيث افتتح‬‫االجتماع بالترحيب بالحضو ر واإلشادة بمستوى المسابقة‬ ‫التي ضمت ‪ 26‬فريق ًا على مستوي المنطقة الشرقية حيث‬ ‫أسفرت القرعة عن تقسيم الفرق إلى مجموعتين ‪ ،‬المجموعة‬

‫األولى وضمت فرق ‪ ..‬النجمة ‪ ،‬المروج ‪ ،‬التحدي ‪ ،‬التعاون‬ ‫والمجموعة الثانية شملت فرق ‪ ..‬وفاق اجدابيا ‪ ،‬والنصر‬ ‫نجوم اجدابيا ‪ ،‬وشمال بنغازي ويتأهل فريق على كل‬ ‫مجموعة ليتقابلوا في النهائي حيث تم تحديد موعد المباراة‬ ‫النهائية يوم األح��د الموافق ‪ 2013 7-7‬ويكون جدول‬ ‫المباريات على النحو التالي ‪ :‬يذكر أن منافسات هذه البطولة‬ ‫قد انطلقت يوم أمس بإقامة أربع مباريات حيث تقابل على‬ ‫ملعب الجانبي فريق المروج مع فريق التحدي وعلى ملعب‬ ‫الشمال التقى فريق شمال بنغازي مع فريق وفاق اجدابيا‬ ‫وعلى ملعب شهداء بنينة أقيمت مباراتان في المباراة األولى‬ ‫تقابل النجمة مع التعاون وفي المباراة الثانية النصر تبارى‬ ‫مع نجوم اجدابيا‪.‬‬

‫تنافس قوي يف بطولة‬ ‫الكرة الطائرة تحت‬ ‫‪ 19‬سنة‬ ‫اختتمت الجمعة مباريات اليوم الرابع من بطولة‬

‫ليبيا للكرة الطائرة تحت ‪ 19‬سنة والتي تستضيفها‬ ‫مدينة بنغازي‪.‬وذكر مراسل "وكالة أنباء التضامن"‬ ‫أن المباراة األولى أقيمت بالفترة الصباحية وجمعت‬ ‫فريقي السويحلي والنهضة وانتهت لمصلحة‬ ‫ْ‬ ‫السويحلي بثالث أشواط نظيفة ‪ ،‬واللقاء الثاني‬ ‫أقيم في الفترة المسائية وجمع الجزيرة و الترسانة‬ ‫وأنهاه فريق الجزيرة لمصلحته بثالثية نظيفة ‪،‬‬ ‫وفي آخر لقاءات يوم الجمعة تفوق األهلي بنغازي‬ ‫على التعاون بثالثة أشواط دون رد"‪.‬وجرت أمس‬ ‫السبت مباريات اليوم الختامي للبطولة ‪ ،‬حيث‬ ‫تقابل في اللقاء األول الترسانة والتعاون وفي‬ ‫المباراة الثانية الجزيرة مع النهضة وفي آخر وأقوى‬ ‫اللقاءات تبارى فريق السويحلي المتصدر نظيره‬ ‫األهلي ببنغازي في لقاء تحديد صاحب اللقب"‪.‬وقبل‬ ‫مباريات األمس يتصدر فريق السويحلي بـ ‪12‬نقطة‬ ‫يليه األهلي بنغازي برصيد تسع نقاط وفريق‬ ‫الجزيرة ثالثا بفارق شوط عن األهلي ببنغازي ونفس‬ ‫الرصيد من النقاط ‪ ،‬فيما ّ‬ ‫يحل فريق النهضة في‬ ‫الترتيب الرابع بثالث نقاط والترسانة خامسا بفارق‬ ‫شوط ونفس الرصيد من النقاط ‪ ،‬ويقبع فريق‬ ‫التعاون في المركز السادس في آخر الترتيب‪.‬‬

‫مشاركة دولية لفريق جودو األهلي مصراتة‬

‫ي��ش��ارك فريق ال��ج��ودو بالنادي األه��ل��ي ‪-‬‬ ‫مصراتة في كأس اليادرن للجودو ‪ ..‬في دورته‬ ‫الثالثة والعشرين والتي ستبدأ صباح يوم‬ ‫غد بمدينة سبليت الكرواتية ‪ .‬ويضم فريق‬ ‫الجودو لنادي األهلى مصراتة الرياضيين وهم‬ ‫" محمد على أبورقية " و " محمد إدريس فتحي‬ ‫" محمد وعيسى فتحى " و " عبد الحكيم علي‬

‫‪13‬‬

‫مشيحيث " و " أنس حسن كعوان " و " أنس‬ ‫علي مشيحيث " و " سراج عصمان " و" رضوان‬ ‫مفتاح اسماعيل " وأف��اد المراسل الرياضي‬ ‫لوكالة األنباء الليبية أن الفريق الذي وصل إلى‬ ‫عاصمة الجودو الكرواتي سبليت بدأ استعداداته‬ ‫وتحضيراته التدريبية بالقاعة الرياضية في‬ ‫منتجع جبل مريان و بقاعة نادي سبليت للجودو‬

‫تحت إشراف الخبير العالمي والبطل األولمبي‬ ‫(فويو فيتش) المدرب السابق لجنوب إفريقيا‬ ‫والمنتخب الكرواتي ‪ -‬والصين تايبي ‪ .‬وأوضح‬‫المراسل أن أعضاء فريق الجودو المشاركين في‬ ‫هذه الدورة يحدوهم األمل الكبير في تحقيق‬ ‫االنتصار في إدخال الفرحة على قلوب الليبيين‬ ‫وشعارهم " نعم نحن قادرون "‬

‫تحديد موعدا للقاء النهائي بني االتحاد والنصر بزليتن‬ ‫حدد االتحاد الفرعي لكرة القدم‬ ‫بطرابلس الموعد الجديد للمباراة‬ ‫الختامية من الدور السداسي لفئة‬ ‫فريقي االتحاد والنصر‬ ‫الرديف بين‬ ‫ْ‬ ‫بزليتن ‪ ،‬والتي تقرر أن تجري يوم‬ ‫الخميس القادم بملعب األكاديمية‬ ‫بجنزور‪ .‬المباراة الختامية لدوري‬ ‫فريقي االتحاد والنصر‬ ‫الرديف بين‬ ‫ْ‬ ‫بزليتن ستقام بدون حضور الجمهور‬ ‫على تمام الساعة السادسة مسا ًء‪.‬‬ ‫يذكر أن هذه المباراة ستحدد بطل‬ ‫هذه المسابقة التي يتصدرها فريق‬ ‫االت��ح��اد برصيد ‪ 10‬نقاط ويأتي‬ ‫ف��ري��ق النصر بزليتن ف��ي المركز‬ ‫الثاني برصيد ‪ 8‬نقاط‪.‬‬

‫ترتيب متأخر‬ ‫ملنتخب الجولف يف‬ ‫البطولة العربية‬

‫ق��ال عضو المكتب اإلعالمي‬ ‫باالتحاد العام للجولف (سالم العبار)‬ ‫أول أمس الجمعة ‪ :‬إن مشاركة‬ ‫المنتخب الوطني للغولف في‬ ‫البطولة العربية والتي تستضيفها‬ ‫مالعب دريم الند بالقاهرة جاءت‬ ‫مخيبة لآلمال وغير متوقعة ‪.‬وأ ّكد‬ ‫العبار لـ وكالة أنباء التضامن" أن‬ ‫منتخبنا الوطني للجولف يأتي‬ ‫إلى غاية منافسات يوم الخميس‬ ‫الماضي في الترتيب العاشر من‬ ‫بين ‪ 12‬دولة عربية مشاركة في‬ ‫البطولة العربية وبرصيد ‪483‬‬ ‫نقطة وأض���اف عضو المكتب‬ ‫اإلعالمي باالتحاد العام للجولف أنه‬ ‫"في مسابقة الفردي جاء ترتيب‬ ‫العبي منتخبنا الوطني ليوم‬ ‫األربعاء على النحو التالي‪ :‬؛ الالعب‬ ‫لطفي هويدي في الترتيب ‪28‬‬ ‫برصيد ‪ 79‬نقطة من أصل ‪ 49‬العب ًا‬ ‫مشارك ًا ‪ ،‬فيما ّ‬ ‫حل زميله لطفي‬ ‫ساسي في المرتبة ‪ 38‬برصيد‬ ‫‪83‬نقطة ‪ ،‬والبهلول الشكشوكي‬ ‫في المرتبة ‪ 43‬برصيد ‪ 86‬نقطة‬ ‫وأشار الع ّبار إلى أن نتائج مسابقة‬ ‫الفردي ليوم الخميس الماضي‬ ‫جاءت كاآلتي ؛ لطفي هويدي في‬ ‫المرتبة الثامنة برصيد ‪ 82‬نقطة ‪،‬‬ ‫والبهلول الشكشوكي في الترتيب‬ ‫التاسع برصيد ‪ 78‬نقطة ولطفي‬ ‫ساسي في المركز العاشر برصيد‬ ‫‪ 75‬نقطة ومحمد عبد القوي في‬ ‫المركز ‪ 11‬برصيد ‪ 84‬نقطة‪.‬‬

‫تبادل إعالني‬

‫ت‬ ‫ر‬ ‫ق‬ ‫ب‬ ‫و‬ ‫ا‪!..‬‬

‫املـنـهــاج‬ ‫صحيفة إعالنية خدمية‬ ‫إعالنات تجارية‬ ‫إعالنات خدمية‬ ‫بيع ‪ -‬شراء‬ ‫وظـائـف‬ ‫عقارات وأراضي‬ ‫إعالنات اجتماعية‬ ‫شركة المناهج للطباعة والنشر‬ ‫هاتف ‪0911654494 - 0944420705‬‬ ‫‪0217288182‬‬ ‫‪ALminHAjjOURNAL@YAHOO.COM‬‬

‫طريق السواني كم ‪ 7‬طرابلس ليبيا‬


‫الريا�ضة‬

‫ال�سنة الثانية الأحد ‪� 21‬شعبان ‪ 1434‬هـ املوافق ‪ 30‬يونيو ‪ 2013‬ميالدية‬

‫العدد (‪)230‬‬

‫‪14‬‬

‫ال عروض الستضافة كأس‬ ‫العالم بدال من الربازيل‬

‫جوليو سيزار ‪ :‬ال أفضلية ملنتخب على آخر يف كأس القارات‬

‫قال حارس المرمى البرازيلي الدولي‬ ‫جوليو سيزار إنه ال أفضلية لمنافس‬ ‫على اآلخ��ر في كل من مباراتي الدور‬ ‫قبل النهائي لبطولة ك��أس القارات‬ ‫لكرة القدم والمقامة حاليا بالبرازيل‪.‬‬ ‫ويلتقي المنتخب البرازيلي نظيره‬ ‫األوروغوياني اليوم األربعاء في أولى‬ ‫م��ب��ارات��ي المربع الذهبي ث��م يلتقي‬ ‫المنتخب اإلسباني نظيره اإليطالي‬ ‫يوم غد الخميس في المباراة األخرى‬

‫بهذا ال��دور ليتأهل الفائز في كل من‬ ‫المباراتين إلى نهائي البطولة‪ ،‬وقال‬ ‫سيزار "المنتخب اإلسباني لكرة القدم‬ ‫يقدم كرة جيدة تحظى باالحترام في‬ ‫كل أنحاء العالم ولكنه سيلتقي نظيره‬ ‫اإليطالي الذي توج بلقب كأس العالم‬ ‫أربع مرات سابقة"‪.‬وأضاف "ال يمكنني‬ ‫اإلشارة إلى المنتخب اإلسباني اآلن على‬ ‫أنه أحد طرفي النهائي ألن هذا يعني‬ ‫عدم احترام للمنتخب اإليطالي‪ .‬أرى‬

‫أن المنتخب اإلسباني يتمتع بأداء رائع‬ ‫ويقدم كرة رائعة ولكن ال يوجد أفضلية‬ ‫لمرشح على اآلخ��ر"‪.‬وع��ن المواجهة‬ ‫الكالسيكية بين منتخبي البرازيل‬ ‫وأوروغواي قال سيزار إن فريقه ليس‬ ‫مرشح ًا بقوة للفوز على أوروغواي رغم‬ ‫إقامة البطولة بالبرازيل‪ ،‬وأشار سيزار‬ ‫إلى أن المواجهات مع منتخب أوروغواي‬ ‫(السماوي) منذ ‪ 2001‬شهدت تعادلين‬ ‫وستة انتصارات للمنتخب البرازيلي‬

‫استقالة وزيرة الرياضة اإليطالية‬

‫استقالت وزيرة الرياضة اإليطالية‪،‬‬ ‫ال��ري��اض��ي��ة األول��م��ب��ي��ة السابقة‪،‬‬ ‫"جوزيفا إيدم" االثنين على خلفية‬ ‫اتهامها بالتهرب الضريبي‪ ،‬وتجنبت‬ ‫إيدم ـ وهي رياضية أولمبية سابقة‬ ‫من ألمانيا حصلت على الجنسية‬ ‫اإليطالية عام ‪ 1992‬ـ دفع ضرائب‬ ‫عقارية على صالة ألعاب رياضية في‬ ‫الفترة ما بين عامي ‪ 2008‬و‪2011‬‬ ‫من خالل إعالنها أن هذه الصالة تمثل‬ ‫مقر إقامتها األساسي بينما كان مقر‬ ‫إقامة زوجها وأوالدها مسج ًال في منزل‬ ‫مجاور‪.‬وفي بيان صدر بعد اجتماع مع‬

‫رئيس الوزراء إنريكو ليتا وصفت إيدم‬ ‫انتقادات وسائل اإلعالم لها بسبب‬ ‫تصرفاتها بأنها "غير متناسبة" وقالت‬ ‫إنها كانت ضحية " اتهامات عدوانية‬ ‫وعنيفة"‪.‬وقال ليتا بشكل منفصل‬ ‫إنه واثق من أنه ستتم تبرئة إيدم‬ ‫"سريع ًا" من كل الشكوك وإثبات‬ ‫"استقامتها والتزامها األخالقي"‪،‬‬ ‫وأوضح أن حقيبتها الوزارية ستقتسم‬ ‫بين أعضاء آخرين في الحكومة ‪،‬‬ ‫وظهرت االدع��اءات ضد الوزيرة على‬ ‫السطح بعد أي��ام من تعهد رئيس‬ ‫الوزراء بالقضاء على التهرب الضريبي‬

‫ال��ذي يعتبر م��رض� ًا مستوطن ًا في‬ ‫البالد وجعلها دولة "جديرة بالثقة"‪.‬‬ ‫وتعرضت إيدم النتقادات لما تردد عن‬ ‫خرقها للوائح المباني وعدم إعالنها‬ ‫عن عقد اإليجار الخاص بصالة األلعاب‬ ‫الرياضية الخاصة بها‪.‬وغيرت إيدم‬ ‫مقر إقامتها في شهر فبراير وذلك قبل‬ ‫أسابيع من انتخابها للبرلمان ألول م ّرة‬ ‫عن الحزب الديمقراطي الذي ينتمي‬ ‫ليسار ال��وس��ط‪ .‬وف��ي شهر يونيو‪،‬‬ ‫وبعد أيام من تناول وسائل اإلعالم‬ ‫المحلية لقضيتها‪ ،‬دفعت أم��وا ًال‬ ‫لتصحيح وضعها‪.‬‬

‫بيتيس يعلن ضمّ فريدو من إسبانيول‬

‫أعلن نادي ريال بيتيس اإلسباني عن ض ّمه لخوان فيردو من صفوف مواطنه إسبانيول لم ّدة أربعة مواسم‪.‬وجاء في‬ ‫بيان على الموقع الرسمي للنادي اإلسباني على اإلنترنت أنّ خوان فيردو أصبح رسم ّي ًا في صفوف بيتيس لم ّدة أربعة‬ ‫ٍ‬ ‫مواسم بعد اجتياز الالعب للفحوص الطبية‪ ،‬وسيشارك صاحب الثالثين عام ًا مع بيتيس في الدوري األوروبي (يوروبا ليغ)‪،‬‬ ‫بعد أن ّ‬ ‫احتل الفريق المركز السابع في الدوري‪.‬‬

‫وكان منها انتصا��ات في بطولتي كأس‬ ‫أمم أمريكا الجنوبية (كوبا أميركا ‪2004‬‬ ‫ببيرو و‪ 2007‬بفنزويال"‪.‬وأكد سيزار إلى‬ ‫أن فوز فريقه في المواجهات القليلة‬ ‫الماضية عبر السنوات األخيرة على‬ ‫أوروغواي ال يعني أن المنتخب البرازيلي‬ ‫له أفضلية‪.‬وأضاف "المواجهات بين‬ ‫الفريقين تكون صعبة دائم ًا وتحسم‬ ‫من خالل بعض التفاصيل"‪.‬‬

‫أكد األمين العام لالتحاد الدولي لكرة القدم جيروم فالك أن "الفيفا" لم‬ ‫يتلق اي عرض من أي دولة لتحل محل البرازيل الستضافة مونديال ‪.2014‬‬ ‫وقال فالك في مؤتمر صحافي في ملعب ماراكانا الشهير "لم أتلق أي عرض‬ ‫رس��م��ي م��ن أي دول��ة‬ ‫ف��ي العالم الستضافة‬ ‫مونديال ‪ "2014‬بد ًال‬ ‫من البرازيل التي تعصف‬ ‫بها تظاهرات احتجاجية‬ ‫م��ن��ذ ن��ح��و أسبوعين‪.‬‬ ‫وأضاف "أريد أن تكون‬ ‫األم��ور واضحة‪ :‬نهائي‬ ‫كأس القارات ستقام في‬ ‫ملعب ماراكانا (األحد)‪،‬‬ ‫وك���أس ال��ع��ال��م ‪2014‬‬ ‫ستقام في البرازيل‪ .‬ال‬ ‫توجد هناك خطة باء"‪،‬‬ ‫م��ن ج��ان��ب��ه ق���ال وزي��ر‬ ‫الرياضة البرازيلي الدو ريبيلو قبل هذا المؤتمر "إن التوقع بأن المنظمين‬ ‫قد يواجهون احتمال سحب التنظيم أدى إلى ظهور بعض الترشيحات" من‬ ‫جانب بعض الدول مثل الواليات المتحدة وانكلترا واليابان‪.‬‬ ‫وأضاف "البلد واجه وتخطى تحدي اقتراح البنى التحتية ومنطق أن‬ ‫تقام المباريات في مالعب مطابقة للمواصفات والمتطلبات"‪ ،‬مشير ًا إلى‬ ‫أن الحكومة قامت "ببناء أو تحديث المالعب الـ‪ 12‬وبأعمال البناء الخاصة‬ ‫بمداخل لهذه المالعب والقطاع الفندقي والمطارات"‪.‬وتابع "فض ًال على ذلك‬ ‫نفذت الحكومة أعماال غير إلزامية‪ ،‬لكنها اعتبرت أنها مهمة ألنها تساهم في‬ ‫تسهيل االستضافة"‪.‬وتتعرض البرازيل النتقادات شديدة بسبب استثمارها‬ ‫مبالغ طائلة (أكثر من ‪ 11‬مليار يورو) من أجل استضافة كأس القارات (حتى‬ ‫‪ 30‬الحالي) ومونديال ‪.2014‬وقام أكثر من ‪ 1.2‬مليون برازيلي الخميس‬ ‫الماضي في المدن الكبرى بتظاهرات غير مسبوقة احتجاجا على قرار زيادة‬ ‫أجور النقل العام والفساد والخدمات العامة المتردية للمواطنين‪.‬‬

‫بالوتيلي يعود إىل إيطاليا مصاباً‬

‫انتهى كأس القارات لكرة القدم المقامة في البرازيل‬ ‫حتى ‪ 30‬الحالي بالنسبة إلى مهاجم المنتخب اإليطالي‬ ‫ماريو بالوتيلي الذي سيعود إلى إيطاليا‪،‬حسبماأعلن‬ ‫طبيب المنتخب انريكو كاستيالتشي‪.‬وقال كاستيالتشي‬ ‫"أجرينا صباح االثنين فحوص ًا معمقة وكانت النتائج‬ ‫غير مرضية والالعب ال يستطيع الشفاء قبل المباراة‬

‫النهائية" األحد‪ ،‬وختم قائ ًال "ال نستطيع أن نجازف‪،‬‬ ‫وقررنا أنا والمدرب تشيزاري برانديلي أن يعود إلى‬ ‫إيطاليا بعد أن تحدثنا مع الجهاز الطبي لنادي ميالن‬ ‫ال��ذي سيقوم على رعايته"‪ ،‬وك��ان بالوتيلي أصيب‬ ‫بتمزق من الدرجة األولى في عضلة فخذه األيسر خالل‬ ‫التدريب‪.‬‬

‫شعلة أوملبياد سوتشي يف طريقها إىل الفضاء‬ ‫أعلن منظمو دورة األلعاب األولمبية‬ ‫الشتوية المقرر إقامتها بمنتجع‬ ‫سوتشي الروسي العام المقبل أن شعلة‬ ‫األولمبياد سترسل إلى الفضاء كجزء‬ ‫من مسيرتها‪.‬وأكدت اللجنة المنظمة‬ ‫ألولمبياد سوتشي ‪ ، 2014‬في بيان لها‬ ‫االثنين‪ ،‬أن وكالة الفضاء االتحادية‬ ‫الروسية سترسل شعلة غير موقدة‬ ‫إلى محطة الفضاء الدولية في مطلع‬ ‫نوفمبر المقبل برفقة رائدي الفضاء‬

‫الروسيين سيرجي ريازانسكي وأوليغ‬ ‫كوتوف كجزء من مسيرة الشعلة قبل‬ ‫أن تعود إلى األرض برفقة رائد الفضاء‬ ‫فيودور يورتشيخن لتستكمل مسيرتها‪.‬‬ ‫وقال ديمتري تشيرنيشينكو رئيس‬ ‫اللجنة المنظمة‪" :‬لم يفعل أحد هذا‬ ‫من قبل‪ .‬مسيرة الشعلة األولمبية في‬ ‫الفضاء برفقة رائ��دي فضاء روسيين‬ ‫ستكون لحظة تاريخية"‪.‬وقال فالديمير‬ ‫بوبوفكين رئ��ي��س وك��ال��ة الفضاء‬

‫ال��روس��ي��ة‪" :‬ح���دث غير مسبوق في‬ ‫تاريخ الحركة األولمبية وعالم الفضاء‪.‬‬ ‫سيكون هذا صفحة جديدة ساطعة‬ ‫في تاريخ الفضاء"‪.‬وتبدأ مسيرة شعلة‬ ‫أولمبياد سوتشي في السابع من أكتوبر‬ ‫المقبل لتغطي مسافة ‪ 65‬ألف كيلومتر‬ ‫عبر أنحاء روسيا وقبل إشعال الموقد‬ ‫األولمبي خ�لال حفل افتتاح ال��دورة‬ ‫والمقرر في السابع من فبراير ‪. 2014‬‬


‫ا�ستراحة العدد‬

‫ال�سنة الثانيةالأحد ‪� 21‬شعبان ‪ 1434‬هـ املوافق ‪ 30‬يونيو ‪ 2013‬ميالدية‬

‫العدد ‪)230‬‬

‫‪8 7 6 5 4 3 2 1‬‬

‫‪1‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪7‬‬ ‫‪8‬‬

‫كلمات متقاطعة‬

‫م‬

‫هـ‬

‫م‬

‫م‬

‫هـ‬

‫م‬

‫هـ‬

‫هـ‬

‫أفقي ًا وعمودي ًا‬ ‫‪- 1‬لقب أحد مشاهير‬ ‫قراء القرآن الكريم‬ ‫‪- 2‬المواعيد (كعكوسة)‬ ‫‪- 3‬عز ‪ -‬متشابهان‬ ‫‪- 4‬ضمير متصل ‪-‬‬ ‫أمنياتي‬ ‫‪- 5‬شركة نفط عالمية‪-‬‬ ‫مخاطر‬ ‫‪ - 6‬متشابهان ‪-‬‬ ‫متشابهان‬ ‫‪- 7‬أحد األشهر الهجرية‬ ‫‪- 8‬أحد األشهر‬ ‫الميالدية ‪ -‬لمس‬

‫ك‬

‫ل‬

‫ك‬

‫ل‬

‫ك‬

‫ك‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ي‬

‫ب‬

‫ح‬

‫ن‬

‫ي‬ ‫ح‬

‫و‬ ‫ح‬

‫ي‬

‫ي‬

‫ب‬

‫ب‬

‫ح‬

‫ح‬

‫ن‬

‫ن‬

‫ا‬

‫ط‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ب‬

‫ب‬

‫ب‬

‫ص‬

‫ق‬

‫ص ص‬

‫ن‬

‫ص‬

‫ق‬

‫ق‬

‫ت‬

‫ع‬

‫ت‬

‫ع‬

‫ع‬

‫ع‬

‫ت‬

‫ت‬

‫ش‬

‫ر‬

‫ش‬

‫ش‬

‫ش‬

‫ر‬

‫ي‬

‫ر‬

‫فوتوشيكي‬

‫ا‬

‫ل‬

‫م‬

‫‪1‬‬

‫م‬

‫م‬

‫ر‬

‫ي‬

‫م‬

‫هـ‬

‫غ‬

‫غ‬

‫هـ‬

‫هـ‬

‫ك‬

‫غ‬

‫هـ‬

‫هـ‬

‫ر‬

‫ف‬

‫ر‬

‫ف‬

‫ف‬

‫م‬

‫ر‬

‫ف‬

‫ق‬

‫ق‬

‫ت‬

‫ت‬

‫ت‬

‫ق‬

‫ا‬

‫ت‬

‫هـ‬

‫هـ‬

‫د‬

‫د‬

‫د‬

‫هـ‬

‫د‬

‫ل‬

‫‪1‬‬

‫‪7‬‬

‫‪6‬‬

‫‪5‬‬

‫‪2‬‬

‫‪4‬‬

‫‪3‬‬

‫‪4‬‬

‫‪2‬‬

‫‪8‬‬

‫‪3‬‬

‫‪7‬‬

‫‪1‬‬

‫‪6‬‬

‫‪5‬‬

‫‪2‬‬

‫‪4‬‬

‫‪3‬‬

‫‪6‬‬

‫‪5‬‬

‫‪8‬‬

‫‪7‬‬

‫‪1‬‬

‫‪5‬‬

‫‪8‬‬

‫‪7‬‬

‫‪1‬‬

‫‪3‬‬

‫‪2‬‬

‫‪4‬‬

‫‪6‬‬

‫‪8‬‬

‫‪3‬‬

‫‪5‬‬

‫‪4‬‬

‫‪1‬‬

‫‪6‬‬

‫‪2‬‬

‫‪7‬‬

‫‪7‬‬

‫‪6‬‬

‫‪1‬‬

‫‪2‬‬

‫‪8‬‬

‫‪3‬‬

‫‪5‬‬

‫‪4‬‬

‫‪6‬‬

‫‪1‬‬

‫‪2‬‬

‫‪7‬‬

‫‪4‬‬

‫‪5‬‬

‫‪8‬‬

‫‪3‬‬

‫‪3‬‬

‫‪5‬‬

‫‪4‬‬

‫‪8‬‬

‫‪6‬‬

‫‪7‬‬

‫‪1‬‬

‫‪2‬‬

‫=‬

‫‪12‬‬

‫=‬

‫‪3‬‬

‫=‬

‫‪4‬‬

‫‪8‬‬

‫‬‫‪6‬‬

‫=‬

‫‪2‬‬

‫‪+‬‬

‫‪4‬‬

‫‪-‬‬

‫‪/‬‬

‫‪2‬‬

‫‪X‬‬

‫‪2‬‬

‫=‬

‫‪/‬‬

‫=‬

‫‪1‬‬

‫‪2‬‬

‫ب‬

‫ر‬

‫ج‬

‫و‬ ‫و‬

‫ر‬

‫ج‬

‫و‬

‫ا‬

‫و‬

‫‪3‬‬

‫ر‬

‫ر‬

‫‪4‬‬

‫‪5‬‬

‫‪2‬‬

‫‪4‬‬

‫‪1‬‬

‫‪3‬‬

‫‪6‬‬

‫‪7‬‬

‫‪35‬‬

‫‪/‬‬

‫‪25‬‬

‫‪/‬‬

‫‪5‬‬

‫‪10‬‬

‫‪+‬‬

‫‪25‬‬

‫‪5‬‬

‫=‬

‫حلول العدد ال�سابق‬

‫‪2‬‬

‫‪1‬‬

‫‪5‬‬

‫‪4‬‬

‫‪3‬‬

‫‪4‬‬

‫‪3‬‬

‫‪1‬‬

‫‪5‬‬

‫‪2‬‬

‫‪5‬‬

‫‪2‬‬

‫‪1‬‬

‫‪4‬‬

‫‪4‬‬

‫=‬

‫‪X‬‬

‫‪3‬‬

‫‪3‬‬

‫قم بتعبئة الفراغات باألرقام من ( ‪) 8 - 1‬‬ ‫بنفس شروط السودوكو‬

‫حل فوتوشيكي‬

‫‪3‬‬

‫م‬

‫‪3‬‬

‫‪8‬‬

‫أك��م��ل ه���ذه ال��م��ت��اه��ة بوضع‬ ‫مايناسب من أرقام وإشارات‪.‬‬

‫متاهة األرقام‬

‫حلول العدد ال�سابق‬

‫حل حروف ودوائر‬ ‫‪8‬‬

‫حل‬ ‫متاهة‬ ‫األرقام‬

‫‪2‬‬

‫سودوكو األرقام‬

‫‪3‬‬

‫‪2‬‬

‫‪3‬‬

‫سلَّم‬

‫‪1‬‬

‫‪4‬‬

‫‪3‬‬

‫‪2‬‬

‫‪5‬‬

‫‪1‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪5‬‬

‫‪7‬‬

‫‪-‬‬

‫‪X‬‬

‫=‬

‫‪5‬‬

‫=‬

‫‪35‬‬

‫=‬

‫حلول العدد ال�سابق‬

‫الكلمات ضع المرادفات المناسبة ثم اقرأ الناتج‬ ‫باتجاه السهم‪.‬‬

‫ج‬

‫ا‬

‫ق‬

‫م‬

‫ل‬

‫م‬

‫ر‬

‫و‬

‫ج‬

‫ا‬

‫ل‬

‫ب‬

‫ا‬

‫ب‬

‫ا‬

‫خ‬

‫ت‬

‫ب‬

‫ا‬

‫من‬

‫ا‬

‫ج‬

‫ل‬

‫ا‬

‫ك‬

‫ر‬

‫ط‬

‫ل‬

‫ط‬

‫ي‬

‫ل‬

‫ط‬

‫ل‬

‫ط‬

‫‪7‬‬

‫‪1‬‬

‫‪8‬‬ ‫‪2‬‬

‫‪4‬‬

‫فرو‬

‫ي‬

‫ح‬

‫ا‬

‫م‬

‫ت‬

‫م‬

‫ا‬

‫م‬

‫م‬

‫ن‬

‫ب‬

‫ر‬

‫ن‬

‫ب‬

‫ن‬

‫ب‬

‫ب‬

‫‪2‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪1‬‬

‫‪1‬‬ ‫‪6‬‬

‫‪6‬‬

‫ع ال‬

‫ا‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ا‬

‫ت‬

‫ل‬

‫ع‬

‫و‬

‫ع‬

‫م‬

‫ع‬

‫حلول العدد ال�سابق‬

‫حل سودوكو األرقام‬

‫‪ - 1‬مجموعة‬ ‫‪- 2‬علم مذكر‬ ‫‪- 3‬ورود‬ ‫‪ 4 -‬عرس‬

‫‪ 1‬ـ رمز رياضي‬ ‫‪ 2‬ـ من الحشرات‬ ‫مراع‬ ‫‪3‬ـ ٍ‬ ‫‪ 4‬ـ عقول‬ ‫‪ 5‬ـ امتحان‬

‫ضي‬ ‫ريا‬

‫ر‬

‫ح‬

‫ت‬

‫ا‬

‫ل‬

‫ا‬

‫م‬

‫ل‬

‫ا‬

‫م‬

‫ن‬

‫س‬

‫ل‬

‫س‬

‫ل‬ ‫ع‬

‫س‬ ‫م‬

‫ودوائر‬

‫=‬

‫حلول العدد اال�سابق‬

‫حل الكلمة الضائعة‬

‫ل‬

‫مبتدئ ًا بالحرف المشترك وسط الدوائر‬ ‫حروف‬ ‫ضع المرادفات المناسبة‬

‫‪-‬‬

‫حلول العدد ال�سابق‬ ‫س‬

‫‪2‬‬

‫ات‬

‫س‬

‫و‬

‫ا‬

‫ح‬

‫ل‬

‫ح‬

‫ج‬

‫نا ٍد‬

‫ا‬

‫س‬

‫ت‬

‫ر‬

‫ا‬

‫ل‬

‫ي‬

‫ا‬

‫لي‬

‫حلول العدد ال�سابق‬

‫حل الكلمات املتقاطعة‬

‫‪1‬‬

‫‪5‬‬

‫‪ 2‬مرض جلدي‬‫‪ 3‬سيف‬‫‪ 4‬تعابير تراثية‬‫‪ 5-‬إحدى القارات‬

‫‪3‬‬

‫ز‬

‫‪5‬‬

‫سلَّم الكلمات ضع المرادفات المناسبة ثم اقرأ الناتج‬ ‫باتجاه السهم‪.‬‬ ‫‪ 1-‬ال يذاع‬

‫‪1‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪5‬‬

‫‪5‬‬ ‫حلول العدد ال�سابق‬

‫‪1‬‬

‫‪4 3‬‬

‫بي‬

‫‪3‬‬

‫‪2‬‬

‫‪4‬‬

‫في النهاية يتبقى عدد( ‪ )4‬أحرف‬ ‫تكون كلمة السر الضائعة وهي‬ ‫اسم صحيفة ليبية‪.‬‬

‫صحيفة ليبية يتكون اسمها من (‪ )4‬حروف إذا أخدنا‬ ‫‪ = 2=1+3‬وسام‬ ‫‪ = 3+4‬عملة آسيوية‬

‫‪5‬‬ ‫‪5‬‬

‫الكلمة الضائعة‬

‫‫قم بشطب الحروف التي تالحظ‬ ‫أنها تكرر ظهورها في األسطر‬ ‫األفقية أكثر من مرة‪.‬‬

‫من‬ ‫هو؟‬

‫أكمل توزيع األرقام من ‪1‬إلى ‪ 5‬على المربعات‬ ‫ملتزم ًا باإلشارات ( > ‪) < ،‬‬

‫‪3‬‬

‫‪15‬‬

‫ر‬


‫‪‬‬

‫‪ 21‬شعبان‬

‫‪ 1434‬هـ‬

‫‪ 30‬يونيو‬

‫‪ 2013‬م‬

‫العدد (‪ )230‬السنة الثانية‬

‫األحد الموعود !!‬ ‫الصديق بودوارة‬

‫المناضلون ‪ ..‬المرتزقة‪ ..‬العوض على اهلل‬ ‫تعودن��ا يف المجتم��ع الليب��ي‪ ،‬وتعلمن��ا م��ن‬ ‫أجدادن��ا وآبائن��ا و ُعرفن��ا القب�لي األصيل‪ ،‬أالّ‬ ‫نقب��ل ال ِع َوض‪ ،‬ومن يقبله أو ما كان يس��مى‬ ‫بـ"الخلف" يؤخذ عنه أنه أخذ أو اس��تلم عوضًا‬ ‫عن حاجت��ه‪ ،‬وهذا يف عرفن��ا االجتماعي يرقى‬ ‫إىل مستوى العار‪ ،‬ودائماً الرد يكون "العوض‬ ‫عىل الله وحده"‪.‬‬ ‫وحت��ى عىل المس��توى األكبر المتعل��ق بحياة‬ ‫اإلنس��ان نفس��ها‪ ،‬وقري ًبا ج�� ًّدا‪ ،‬وحتى يف هذه‬ ‫األي��ام‪ ،‬عندما ينت��ج عن حوادث الس��ير وفاة‬ ‫إنس��ان ويجلس��ون من أجل عق�� الصلح ليقدم‬ ‫للجه��ات الرس��مية لإلفراج ع��ن مرتكب الخطأ‬ ‫المروري المتس��بب يف الوفاة فإننا نجد الكثير‬ ‫م��ن أهل المتوىف ال يقبل��ون الدية ويقولون‪:‬‬ ‫"ولدنا ال يعوض حتى بمال قارون"‪ ،‬ويوقعون‬ ‫عىل الصلح‪.‬‬ ‫حدث هذا‪ ،‬وك��م كان رائ ًعا عندما أصر البعض‬ ‫م��ن أهايل ش��هداء مجزرة أبوس��ليم عىل رفض‬ ‫اس��تالم التعويض ال��ذي أقرته لهم س��لطات‬ ‫نظ��ام الق��ذايف‪ ،‬ف��كان رفضه��م مبن ًّي��ا عىل‬ ‫ش��هامة وموق��ف ممتد ومس��تخلص من تلك‬ ‫الع��ادات والتقالي��د الليبية األصيل��ة‪ ،‬بل إن‬ ‫دينن��ا أيضًا ينص عىل أنه "من عفى وس��امح‬ ‫فأج��ره ع�لى الله"‪ ،‬حيث ق��ال تع��اىل‪َ { :‬وجَ زَا ُء‬ ‫َس�� ِّي َئ ٍة َس�� ِّي َئ ٌة ِم ْثل َُها َف َم ْن َع َفا َو َأ ْصل َ َح َفأَ ْج ُر ُه‬ ‫َعلَى الل َّ ِه} [الشورى‪.]40 :‬‬ ‫وهذا التوجه االجتماعي البديع ليس له عالقة‬ ‫بالفق��ر أو الغنى‪ ،‬بمعنى أنه لي��س بالضرورة‬ ‫أن م��ن يمتن��ع عن أخ��ذ العوض يك��ون غن ًّيا‬ ‫أو م��ن يقبل��ه يكون فقيراً‪ ،‬فأن��ا أعرف كثير ًا‬ ‫من األس��ر الفقيرة التي تحت��اج إىل القليل من‬ ‫المال‪ ،‬وترفض الكثير العوض رغم حاجتها له‪،‬‬ ‫معان‬ ‫واألم��ر برمته مرتبط بمب��ادئ وخلق لها ٍ‬ ‫إنس��انية واجتماعية عظيمة وارتباط إيماني‬ ‫قوي بالموىل عز وجل‪.‬‬ ‫أي��ن نحن مم��ا يجري ه��ذه األي��ام‪ ،‬وتتناقله‬ ‫القن��وات الفضائية ومواق��ع األخبار ويتحدث‬ ‫عن��ه الكثيرون عمن س��جنوا أو هاجروا أو كما‬ ‫يقولون عن أنفس��هم إنه��م ناضلوا ضد الظلم‬ ‫واالستبداد‪ -‬أنا ال أعمم هنا‪ ((،‬وأعلم أن القليل‬ ‫منه��م يرفض ذلك))والباق��ي يرغبون يف أن‬ ‫تقوم الدولة بتعويضهم‪.‬‬

‫هل تح��ول النضال إىل عمل وجب أن يس��تلم‬ ‫عن��ه المناضل أج��راً؟ وإذا كان األمر كذلك فما‬ ‫الفارق بينه وبين المرتزقة الذين يتم االتفاق‬ ‫معه��م منذ البداية عىل أجر ش��هري أو مكافأة‬ ‫يف ح��ال الف��وز وتحقيق المهم��ة‪ ،‬أو االتفاق‬ ‫عىل مبلغ تعويض إذا مات يصرف لعائلته‪.‬‬ ‫وق��د حاول��ت‪ -‬بق��در اإلم��كان‪ -‬أن أف��رق بين‬ ‫االثني��ن‪ ،‬فه��ل لك��م‪ -‬أعزائ��ي‪ -‬أن تقنعوني‬ ‫بالفارق إذا ما أصر المناضل عىل أجر وتعويض‬ ‫مقابل نضاله؟‬ ‫أقولها‪" -‬بالفم المليان"‪ -‬ال فرق‪ ،‬هنا يتساوى‬ ‫المناضل بالمرتزق��ة‪ (،‬يف النتيجة) صحيح أن‬ ‫المرتزقة ال يمكنهم أن يتحولوا إىل مناضلين؛‬ ‫ألن عمله��م م��ادي ِص��رف؛ ولك��ن ثب��ت أن‬ ‫المناض��ل يمكن أن يتح��ول إىل مرتزق عندما‬ ‫ينته��ي النضال ويرى الحي��اة بمنظور المتعة‬ ‫ودور المال فيها‪ ،‬وأكرر إنني هنا ال أعمم‪.‬‬ ‫ما بالنا اليوم نش��هد تكالبا ع�لى األموال منذ‬ ‫ث��ورة فبراير وبعد االنتصار ال��ذي أبهر العالم‪،‬‬ ‫فق��د ظهر علينا الجش��ع والتكالب‪ ،‬بل التزوير‬ ‫والسرقة والتالعب باألسماء للحصول عىل أكبر‬ ‫قدر من األم��وال والمكافآت‪ ،‬وتكرر ذلك أيضًا‬ ‫يف االس��تغالل المقيت المق��زز من قبل بعض‬ ‫المصابين يف حروب التحرير الذين تحايلوا عىل‬ ‫مصاريف عالجهم‪.‬‬ ‫واألرقام المصروفة تجعلنا نقول إن القلة هي‬ ‫العفيف��ة‪ ،‬واألكثرية هي الت��ي باعت نضالها‬ ‫وتحول��ت إىل مرتزق��ة‪ ،‬أقوله��ا دون أي خجل‬ ‫أو موارب��ة‪ ،‬ف�لا فارق بينه��م "مادي��اً" وبين‬ ‫لا رائ ًعا يف‬ ‫مرتزق��ة الق��ذايف‪ ،‬نعم كان��وا مث� ً‬ ‫نضالهم؛ ولك��ن فيما بعد التحري��ر تحولوا إىل‬ ‫مرتزق��ة‪ ،‬أم��ا جن��ود ومتطوعو الق��ذايف فقد‬ ‫كانوا مرتزقة‪ ،‬وبعد التحرير أصبحوا يف المسار‬ ‫نفس��ه‪ ،‬واالختالف هو م��ن يدفع لهم س��اب ًقا‬ ‫واآلن فقط‪.‬‬ ‫وبدأت اآلن األحادي��ث تكثر حول التعويضات‬ ‫النضالية األخرى‪ ،‬كما يس��مونها‪ ،‬وتحولت من‬ ‫مطالب إىل أس��س وقواعد ومعايير وموازنات‬ ‫ترص��د لص��رف ه��ذه التعويض��ات‪ ،‬ولعل من‬ ‫األهمية أن نس��تعرض يف عجالة بعض أنماط‬ ‫الذين يطلبون التعويض مصحوب ًة بتعليقات‬ ‫ضرورية‪.‬‬

‫أوالً‪ :‬يطالب الذين نفذت فيهم أحكام اإلعدام‬ ‫والسجن إبان حكم القذايف بتعويضات لهم عن‬ ‫أبنائه��م الذين أعدموا أو س��جنوا‪ ،‬وهنا أقول‬ ‫بوض��وح‪ :‬إن كل من أعدمه نظام القذايف كان‬ ‫يحم��ل فكر ًا مض��ا َّدا له ويس��عى ألن يتخلص‬ ‫الليبي��ون والليبي��ات من الظل��م‪ ،‬ومنهم من‬ ‫يعتب��ر نضاله وحركت��ه جهاد ًا يف س��بيل الله؛‬ ‫نظ��ر ًا لمظاه��ر الكف��ر واالس��تبداد الت��ي كان‬ ‫يرتكبها الطاغية‪ ،‬وبالتايل فهم شهداء بمعنى‬ ‫الكلم��ة‪ ،‬فلماذا نحولهم اآلن وهم منعمين يف‬ ‫جنات النعيم إىل مرتزقة‪.‬‬ ‫أما من ُس��جن ودفع ثمن نضاله سنين قضاها‬ ‫يف الس��جن‪ ،‬فه��ل بعد أن يع��وض يرضى بأن‬ ‫ُيح��رم من كاف��ة ممارس��اته السياس��ية؛ ألنه‬ ‫ع��وض عن فت��رة س��جنه ؟ نعم ه��ؤالء ضحوا‬ ‫ويج��ب أن يق��دروا بوس��ائل عدي��دة مادي��ة‬ ‫ومعنوية؛ ولكن ال تصل لحساب السنة بمبلغ‪،‬‬ ‫ويضرب يف عدد الس��نوات ويس��تلم تعويضه‬ ‫حقيقةً‪ ،‬إنها "مسخرة" مهما كانت مبرراتها‪.‬‬ ‫ثان ًي��ا‪ :‬يطالب الذين عارض��وا القذايف وهربوا‬ ‫إىل الخ��ارج بالتعويض عن س��ني الغربة‪ ،‬رغم‬ ‫إيماني وإلمامي الكامل بصعوبة أيام وش��هور‬ ‫الغربة عن الوطن واألسرة‪ ،‬فما بالك إذا وصلت‬ ‫إىل س��نين طويل��ة‪ ،‬ولكن أريد هن��ا أن أقول‪:‬‬ ‫إن ضيق س��بل العيش ألس��باب اقتصادية أو‬ ‫اجتماعي��ة أو فكري��ة‪ ،‬ومرجعه��ا االضطهاد‪،‬‬ ‫وذلك مصدا ًقا للرد عىل س��ؤال المالئكة‪َ { :‬قال ُوا‬ ‫ِفي�� َم ُك ْن ُت ْم َقال ُوا ُكنَّا ُم ْس�� َت ْض َع ِفي َن ِفي الأْ َ ْر ِض‬ ‫َقال ُ��وا َأل َ ْم َتكُ�� ْن َأ ْر ُض اللَّ�� ِه َو ِاس�� َع ًة َفت َُه ِاج ُروا‬ ‫يه��ا} س��ورة النس��اء اآلية ‪ .97‬كم��ا أن نبينا‬ ‫ِف َ‬ ‫محمد صىل الله عليه وس��لم أيضًا ترك قبيلته‬ ‫وداره وأموال��ه يف مك��ة وهاج��ر إىل المدينة‪،‬‬ ‫وم��ع هذا الرأي الش��رعي إال أن الحقيقة تؤكد‬ ‫أن ه��ؤالء المهاجرين رغ��م أنهم عانوا من أجل‬ ‫بدء حياة جديدة إال أنهم اس��تفادوا من نواحي‬ ‫كثيرة‪ ،‬اس��تفادوا العلم والمعرفة والمال عند‬ ‫بعضه��م‪ ،‬أال يكفي أن يس��هموا يف بناء ليبيا‬ ‫بلده��م بعلمه��م وماله��م ويربحون ج��راء ذلك‬ ‫ويربح الوطن‪ ،‬أم يريدون هم أيضًا أن يتحولوا‬ ‫إىل مرتزقة؟‬ ‫ثالثً��ا‪ :‬بطبيعة الحال‪ ،‬هناك حاالت أخرى مثل‬ ‫المقاتلين يف حرب تش��اد التي ش��نها القذايف‬

‫د‪.‬إبراهيم قويدر‬ ‫‪I_guider@yahoo.com‬‬

‫وش��هداء أبوس��ليم والطائرة الليبي��ة وغيرها‬ ‫م��ن األحداث‪ ..‬كل هذه الحاالت صدرت قوانين‬ ‫وق��رارات بتعويضه��م أي��ام الق��ذايف‪ ،‬ومنهم‬ ‫م��ن ص��رف جمي��ع مس��تحقاته‪ ،‬ومنه��م من‬ ‫تقدموا للمحاك��م وصدرت لهم أحكام‪ ،‬منها ما‬ ‫ت��م تنفيذه ومنه��ا ما لم ينفذ حت��ى اآلن‪ ،‬أال‬ ‫يكفي‪ -‬أيها السادة‪ -‬أن الموىل عز وجل نصركم‬ ‫بهذه الثورة الش��عبية المباركة وتخلصتم من‬ ‫هذا الطاغية المس��تبد وأعوانه‪ ،‬أم حتى أنتم‬ ‫ترغب��ون يف أن يدفع لكم الش��عب تعويضات‬ ‫وتدخلون يف دائرة المرتزقة‪.‬‬ ‫أح��ذر م��ن قي��ام الحكوم��ة بص��رف ه��ذه‬ ‫التعويضات أو إصدار قرارات بشأنها؛ ألنها أو ًال‬ ‫من الناحية االجتماعية س��تخلق فئات جديدة‬ ‫لديها مال وي��زداد المواطن العادي البس��يط‬ ‫فقراً‪ ،‬كما أنها أيضاً ستستنزف من أموال ليبيا‬ ‫مبالغ كثيرة‪ ،‬وس��تحدث فيها أالعيب وتزوير‪،‬‬ ‫وس��يثرى بعض الناس جراء ذل��ك‪ ،‬واألهم من‬ ‫هذا كله أنها س��تجعل أعداد المرتزقة يف زيادة‬ ‫ما سيهدد األمن والسلم االجتماعي‪.‬‬ ‫م��ن ي�� َر يف نفس��ه أن��ه يحت��اج إىل تعويض‬ ‫عم��ا أصابه أي��ام الق��ذايف فليتق��دم للقضاء‬ ‫وبع��د حكم القضاء يقدم التعويض المناس��ب‬ ‫الم��ادي‪ ،‬أم��ا التقدي��رات الهالمي��ة فكي��ف‬ ‫ستحس��ب‪ ،‬فه��ل للحري��ة ثمن‪ ،‬وه��ل للنضال‬ ‫ثمن‪ ،‬وما هي قيمته؟‬ ‫عجي��ب أم��ر ب�لادي وناس��ها‪ ،‬أفيقوا ف��إن ما‬ ‫تتح ّصل��ون عليه من مال تعويضي هو نصيب‬ ‫الفق��راء والبس��طاء م��ن أج��ل رفع مس��توى‬ ‫حياتهم االجتماعية‪.‬‬ ‫علينا أن نقول كلمة حق كبيرة‪" :‬ال للتعويض‬ ‫ع��ن النض��ال‪ ،‬ال لتحوي��ل المناضلي��ن إىل‬ ‫مرتزق��ة"‪ ،‬فلنحمه��م م��ن إغ��واءات الم��ال‬ ‫والشيطان‪ ،‬والعياذ بالله‪.‬‬

‫(‪)1‬‬ ‫ليس تم��ام اإلنج��از أن تنجح الثورات ف��ي اإلطاحة‬ ‫باألنظم��ة االس��تبدادية ‪ ،‬لكن تمام كل ش��يء فيما‬ ‫بعده ‪.‬‬ ‫(‪)2‬‬ ‫أح��د "م��ا بعد الث��ورة" ‪ ..‬يوم األحد الكبي��ر في تاريخ‬ ‫ثورات الربيع العربي ‪ ،‬ألن مرحلة "مابعد الثورة" بالذات‬ ‫هي التحدي الذي يتوقف عليه مصير العالمة النهائية‬ ‫للثورة ‪ ،‬وهي الكمين الذي تتربص خلفه بقايا أنظمة‬ ‫االس��تبداد لك��ي تنتقم لهزيمته��ا ‪ ،‬وه��ي المفترق‬ ‫الذي تتقاطع عنده مصالح الثوار أنفس��هم وتختلف‬ ‫اتجاهاتهم وردود أفعالهم ‪.‬‬ ‫(‪)3‬‬ ‫"ما بعد الثورة" ‪ ..‬مرحلة حساسة ‪ ،‬ربما أكثر بكثير من‬ ‫مرحلة الث��ورة ذاتها ‪ ،‬فما الذي يح��دث اآلن في دول‬ ‫الربيع العربي في مرحلة "ما بعد الثورة" ؟‬ ‫(‪)4‬‬ ‫في مصر ‪ ،‬واليوم بالذات ‪ ،‬هذا األحد الحاسم ‪ ،‬سيتقرر‬ ‫وسيتشكل المشهد الكامل في ليبيا وتونس ‪.‬‬ ‫(‪)5‬‬ ‫ه��ذه ليس��ت أحجي��ة ‪ ،‬وم��ا أكتب��ه اآلن لي��س لغز ًا‬ ‫مستعصي ًا على الحل ‪ ،‬بقدر ما هو قراءة لواقع متصل‬ ‫ببعضه وخيوط متش��ابكة رؤوس��ها وأبدانها ‪ ،‬وهي‬ ‫قضية مرحلة كاملة من الغباء قراءتها بشكل منفصل ‪.‬‬ ‫(‪)6‬‬ ‫هذا األحد ‪ ‬س��تكون المواجهة الكبيرة في مصر بين‬ ‫تيار المجتمع المدني ‪ ،‬وبين حكم يستند في منهجه‬ ‫إلى عقائدي��ة ذات خلفية ديني��ة ‪ ،‬وهي المواجهة‬ ‫األول��ى التي تحدث في تاريخ دول الربيع العربي بعد‬ ‫نجاح ثوراتها في اإلطاحة بأنظمة االستبداد فيها ‪.‬‬ ‫(‪)7‬‬ ‫وألن مص��ر كان��ت دائم ًا ه��ي البوصل��ة التي تحدد‬ ‫االتجاهات السياس��ية في غيرها م��ن الدول العربية‬ ‫فقد كان قدرها أن تكون هذه المرة أيض ًا ً‬ ‫ساحة ألول‬ ‫صراع علني ومباش��ر ومكشوف بين التي��رين بعد أن‬ ‫فش��لت كل محاوالت الحوار الس��ابقة ‪ ،‬وكان خطاب‬ ‫الرئي��س المصري منذ أي��ام ً‬ ‫نهاية مأس��اوية للحوار‬ ‫ً‬ ‫وبداية مشحونة للمواجهة بين منهج إقصائي يرفض‬ ‫التراجع ويرفع المصاحف على أسنة الرماح ‪ ،‬وبين تيار‬ ‫شعبي يسوق أمامه البشر العاديين الذين يعتمدون‬ ‫الوسطية في كل شيء وال يؤدلجون تفاصيل حياتهم‬ ‫وال يريدونها ً‬ ‫رهينة ألي منهج متشدد ‪ ،‬وبينهما يقف‬ ‫العسكر متأهبين لحس��م األمور نهائي ًا وإعالن فشل‬ ‫تجربة الديمقراطية في أكبر بلد عربي ‪ ،‬وبين الجميع‬ ‫يقف هذا اليوم ‪ ،‬يوم األحد الموعود ‪ ‬في تاريخ مصر‬ ‫وليبي��ا وتونس مع�� ًا ‪ ،‬ومن جديد أذكرك��م بأن هذه‬ ‫ليست أحجية ‪ ،‬وما أكتبه اآلن ليس لغز ًا مستعصي ًا‬ ‫عل��ى الحل ‪ ،‬بقدر م��ا هو قراءة لواقع متصل ببعضه‬ ‫وخيوط متش��ابكة رؤوس��ها وأبدانها ‪ ،‬وهي قضية‬ ‫مرحلة كاملة من الغباء قراءتها بشكل منفصل ‪.‬‬

‫مل������زي������د‬ ‫م��ن ال��ف��ائ��دة‬ ‫زوروا موقعنـ��ا‬ ‫عل��ى ش��ــبكة‬ ‫ا ملعلو مـــ��ا ت‬

‫‪www.libyaaljadida.com‬‬


صحيفة ليبيا الجديدة - العدد 230