Page 1

‫آن األوان يا أهل الشام ‪ ........................................................................................... .........‬أبو ماريت الشامي‬

‫مؤسست المأسدة اإلعالميت ( صوث شبكت شموخ اإلسالم )‬

‫‪1‬‬


‫آن األوان يا أهل الشام ‪ ........................................................................................... .........‬أبو ماريت الشامي‬

‫بسم اهلل الرمحن الرحيم‬

‫مؤسسة املأسدة اإلعالمية‬ ‫‪-‬تقـدم –‬

‫آن األوان يا أهل الشام‬ ‫للشيخ ‪ :‬أبي مارية الشامي (حفظو اهلل)‬

‫ٕٖٗٔىـ | ٕٔٔٓم‬

‫مؤسست المأسدة اإلعالميت ( صوث شبكت شموخ اإلسالم )‬

‫‪2‬‬


‫آن األوان يا أهل الشام ‪ ........................................................................................... .........‬أبو ماريت الشامي‬

‫شر الحلف الرافضي النصيري الصليبي‬ ‫بعد الجرائم المروعة التي يقوم بها النظام النصيري الكافر في سوريا ‪ ،‬وبعد أن ك ّ‬

‫شره ‪ ،‬عندما انبعث أشقاىم ‪ ،‬بطريرك الموارنة في لبنان ‪ ،‬بشارة الراعي ‪ ،‬يتكلم ويُظهر‬ ‫عن أنيابو ‪ ،‬وأظهر المزيد من ِّ‬ ‫حقده على أىل السنة في سوريا ولبنان ‪ ،‬ويُِق ُّر النظام النصيري على ما يفعلو في حق الشعب السوري المسلم ‪ ،‬بدا‬

‫واضحاً أن الطغاة جميعاً ‪ ،‬ماضون في محاربة الشعب السوري عسكرياً وأمنياً واقتصادياً ‪ ، ...‬وذلك بعد أن تمهَّدت‬

‫الطرق إلى ذلك عبر سلسلة طويلة من التواطؤ الغربي والسكوت العربي الرسمي في إنصاف الشعب السوري والوقوف‬

‫معو في معركتو التي ىي معركة المصير لألمة كلها ‪.‬‬ ‫ٍ‬ ‫واليوم ‪ ،‬في الوقت الذي أ ِ‬ ‫مدعوم من أعداء‬ ‫متغول متجبِّر ‪،‬‬ ‫عدو ِّ‬ ‫ُلج َئ السوريون السنة إلى الوقوف منفردين في وجو ٍّ‬ ‫ِ‬ ‫بمرحلة اختبا ٍر حاسم ‪ ،‬بين أن تكون محل رضا‬ ‫تمر‬ ‫آخرين أكثر تغوالً وتجبراً ‪ ،‬أصبح لزاماً على األمة كلها أن تعي أنها ُّ‬ ‫اهلل عز وجل أو تكون محل سخطو ‪ ،‬أن تكون أىالً لنصره وتأييده ‪ ،‬أو تكون مستحقة لحرمانو وخذالنو ‪.‬‬ ‫فاألمة تكون على خطر إذا كانت ال تقيم العدل الذي أمر اهلل بو والذي قامت عليو السماوات واألرض ‪.‬‬

‫فليس من العدل في شريعة اهلل أن تترك مجابهة عدو األمة كلها لفئة واحدة في شعب واحد مجاىد صامد !‬ ‫وليس م ن العدل أن يسخو ىؤالء الشرفاء باألرواح والدماء ‪ ،‬وال تسمح نفوس الماليين من األثرياء واألقوياء بيسير بذل‬ ‫أو عطاء !‬ ‫ليس عدالً أن تتكدس أرتال السالح في مخازن الجيوش العربية بأموال المسلمين دون وظيفة تذكر إال العروض العسكرية‬

‫أو مقاتلة التيارات الجهادية ‪ ،‬في حين ال يزال األبطال في سوريا يواجهون اآللة العسكرية بالتكبيرات والحناجر !!‬

‫وكثيراً ما نتغنى بشهامة األبطال من الرجال والنساء واألطفال في سوريا ‪ ،‬دون أن يسأل أكثرنا نفسو ‪ :‬ىل ىذا واجبهم‬ ‫وحدىم دوننا ؟ أم عليهم التضحية وعلينا انتظار الصفقات والتسويات ؟ ىل واجبهم الصبر والمصابرة ‪ ،‬والجهاد‬

‫والمجاىدة وواجبنا ( الفرجة ) واالستماع واالكتفاء باالسترجاع والحوقلة واالعتصامات والخطب ؟؟‬ ‫ما أنصفناىم !! ال ‪ ،‬بل لم ننصف أنفسنا حين تركناىم للذئاب والكالب التي ستبدأ بهم ثم تنتهي بمن حولهم ! فمواجهة‬ ‫الهجمة الشرسة من النظام النص يري في سوريا ال يكفي فيها أن يقال ‪ ( :‬البركة في الشعب السوري !! ) فشعب سوريا‬ ‫المسلم ربما ال يستطيع بمفرده إسقاط ىذا النظام المدعوم من قوى كثيرة ‪.‬‬ ‫فأين شباب األمة ورجاالتها ليهبوا لنصرة إخوانهم في سوريا بالسالح والعتاد والرجال والمال وكل شيء ؟؟!‬ ‫ألم نشاىد جميعاً الكفر الصراح الواضح على لسان جنود ىذا النظام وىم يسومون المؤمنين سوء العذاب ؟! وما خفي‬

‫أعظم وأشد ‪...‬‬

‫ذراع الحق الطويلة متى تثأر ؟‬ ‫سنُّم المسلمين‬ ‫عندما وصف رسول اهلل صلى اهلل عليو وسلم الجهاد بأنو ذروة سنام اإلسالم ‪ ،‬فإن ذلك لم يكن إال ألن تَ َ‬ ‫لقمة العزة ال يكون إال بإقامتو ‪ ،‬وتردِّيهم في مهاوي الذلة ال يكون إال بتركو والتنكر لو ‪ ،‬كما قال صلى اهلل عليو وسلم ‪:‬‬ ‫َّ‬

‫(إذا تبايعتم بالعينة ورضيتم بأذناب البقر ورضيتم بالزرع وتركتم الجهاد سلط اهلل عليكم ذالً ال ينزعو حتى ترجعوا إلى‬ ‫دينكم) { رواه أبو داود وأحمد وصححو األلباني في السلسلة الصحيحة رقم ٔٔ }‪ .‬فالذل ال ينزل إال بترك األمة‬ ‫للجهاد وخذالنها المجاىدين ‪ ،‬وىذا أمر ال يرضاه اهلل لخير أمة أخرجت للناس ‪ ،‬بل يرضى لهم رفض الضيم ورد العدوان‬ ‫مؤسست المأسدة اإلعالميت ( صوث شبكت شموخ اإلسالم )‬

‫‪3‬‬


‫آن األوان يا أهل الشام ‪ ........................................................................................... .........‬أبو ماريت الشامي‬

‫انتصاراً للمستضعفين من المؤمنين ‪ ،‬قال سبحانو ‪ " :‬والذين إذا أصابهم البغي ىم ينتصرون ‪ .‬وجزاء سيئة سيئة مثلها " ‪،‬‬

‫عمن ينفع فيهم العفو ‪ ،‬وإذا صفا أو صفح ‪ ،‬فال‬ ‫لح َملة ىذا الحق ‪ ،‬وإذا عفا فإنما يعفو َّ‬ ‫فالمسلم ينتصر للحق ‪ ،‬وينتصر َ‬ ‫يصفو أو يصفح إال عمن يجدي فيهم الصفو والصفح ‪.‬‬

‫أما اليهود والصليبيون والنصيريون والرافضة وأمثالهم فعدوانهم الدائم ‪ ،‬يستلزم جهاداً دائماً ‪ ،‬يرد على اعتدائهم باعتداء‬

‫من جنسو ومن أصل طبيعتو ‪ " :‬فمن اعتدى عليكم فاعتدوا عليو بمثل ما اعتدى عليكم " ‪ " ،‬وجزاء سيئة سيئة مثلها " ‪،‬‬

‫" فإن انتهوا فال عدوان إال على الظالمين " ‪ ،‬ونالحظ ىنا أن اآليات تستعمل لفظ ( العدوان ) و ( االعتداء ) و ( فعل‬ ‫السيئة ) وفعل كل ذلك ضد الظالمين المعتدين شريعة ودين ‪ .‬وقد عامل النبي صلى اهلل عليو وسلم المعتدين بما‬ ‫يستحقون فخاض صلى اهلل عليو وسلم سلسلة جهادية ضد ( القادة ) و ( الرموز ) و ( الزعماء ) ضمن حربو المعلنة ‪،‬‬ ‫فأرسى بذلك شرعة عنوانها ‪ :‬أن من لم يُ َك َّ‬ ‫ف َش ُّرهُ إال بالقتل قُتِل ‪ .‬وكذا أمر النبي صلى اهلل عليو وسلم بقتل عدد من‬

‫زعماء اليهود تأميناً لكيان المسلمين ودولتهم التي كان من المستحيل أن تظل قائمة مع بقائهم ‪ ،‬أو تستمر قوية مع قوتهم‬ ‫إقدامهم على إيذاء المسلمين بقول أو فعل ‪ ،‬نقضاً لعهودىم ‪ ،‬وإبراء لذمة المسلمين في تعقبهم والترصد‬ ‫‪ ،‬وقد اعتُِب َر ُ‬ ‫لهم ‪.‬‬

‫وإننا نتأمل ىذه األحداث من السيرة ‪ ،‬فنجد غصة في الحلق ‪ ،‬وحرقة في القلب ‪ ،‬أن تنقلب الموازين وتنعكس األحوال‬ ‫‪ ،‬فترى أعداء اهلل اليوم يطبقون ما كان ينبغي أن يطبقو المسلمون فيهم منذ أن وطئت أقدامهم النجسة بالد المسلمين ‪،‬‬ ‫واهلل المستعان ‪.‬‬ ‫آن األوان ‪:‬‬ ‫رد جماعات الجهاد في سوريا كبيراً على المجازر التي تُرتَ َكب في حق الشعب السوري األعزل ‪،‬‬ ‫آن األوان أن يكون ُّ‬ ‫وينبغي أن يُسته َدف أكابر مجرميهم ليكونوا عبرة لغيرىم ‪.‬‬

‫آن األوان أن نعاقبهم بمثل ما يعاقبوننا بو ‪ ،‬وأن نعتدي عليهم بمثل ما اعتدوا علينا ‪ ،‬وأن نكون من الذين إذا أصابهم‬ ‫البغي ىم ينتصرون ‪ ،‬والذين يرى الظالمون منهم ما كانوا يحذرون ‪.‬‬

‫آن األوان أن يلغى من قاموسنا في سوريا تعبير ‪ :‬مدنيين وعسكريين من الطائفة النصيرية ‪ ،‬فقد يكون المدني أكثر إجرام اً‬ ‫وإفساداً وحرباً على المسلمين من بعض كبار العسكريين ‪ ،‬إال إذا ثبت أن ىذا المدني قد أدان النظام وانحاز إلى أىل‬

‫السنة ‪.‬‬

‫آن األوان ألن تأخذ الشعوب بزمام المبادرة ‪ ،‬بعد أن ظهر كفر األنظمة العربية وبان ‪ ،‬واتضحت عمالتهم ‪ ،‬وىم فاشلون‬ ‫في أي مشكلة على مستوى األمة ‪.‬‬ ‫آن األوان أن ينحاز أىل السنة ألىل السنة في أصل قضايا الجهاد ‪ ،‬تاركين القضايا الخالفية التطبيقية لتأخذ حقها من‬ ‫البحث العلمي والحوار النزيو ‪ ،‬فأىل السنة كلهم مستهدفون ودماؤىم أصبحت رخيصة ‪.‬‬ ‫ض عليها فَـ ْرضاً ‪ ،‬فاآلن ألوية الجهاد‬ ‫فر ُ‬ ‫آن األوان أن تعي األمة أن ( لقاء العدو ) الذي ال تتمناه وال ترغب فيو ‪ ،‬قد يُ َ‬ ‫مرفوعة في أفغانستان والعراق والشيشان وفلسطين والصومال وجزيرة العرب والمغرب اإلسالمي ‪ ...‬وربما غداً في سوريا‬

‫ولبنان وال أحد يدري على من تدور الدائرة ‪.‬‬

‫مؤسست المأسدة اإلعالميت ( صوث شبكت شموخ اإلسالم )‬

‫‪4‬‬


‫آن األوان يا أهل الشام ‪ ........................................................................................... .........‬أبو ماريت الشامي‬

‫إن كل ىذا يحتاج إلى إعادة نظر من األمة في رؤيتها للجهاد والمجاىدين ‪ ،‬وإعادة نظر لدى المجاىدين أنفسهم إلى‬ ‫وح ْس ُم‬ ‫طبيعة الجهاد من حيث األولويات والوالءات والساحات ‪ ،‬فالمعركة ستطول ‪ ..‬وتتسع ‪ ..‬وتتعقد خيوطها ‪َ ،‬‬ ‫قضاياىا ال بد أن يبدأ فيو الجميع من اآلن ‪ ،‬ألننا ال ندري ماذا يحدث غداً ‪...‬‬ ‫يا شباب اإلسالم ‪ ..‬يا أسود التوحيد والسنة ‪ ..‬شمروا عن سواعد الجد وىبوا لنصرة إخوانكم والمستضعفين ‪ ،‬وخاصة‬ ‫أنتم يا أىل السنة في لبنان ‪ ،‬قفوا إلى جانب إخوانكم في سوريا ‪ ،‬وال تنخدعوا بمشايخ ( الريموت كنترول ) الذين‬ ‫يتحركون باإلشارات من أسيادىم الطواغيت ‪ ،‬وتحركوا ضمن قيادات المجاىدين ‪..‬وخاصة حكيم األمة وأمير طليعتها‬ ‫المجاىدة الدكتور أيمن الظواىري ‪ ،‬والفقيو الموفق العالم العامل المجاىد عطية اهلل الليبي ‪ ،‬وأعدوا لألمر عدتو فاأليام‬ ‫القادمة حبلى باألحداث ‪ ..‬قال تعالى ‪ " :‬ولو أرادوا الخروج ألعدوا لو عدة ولكن كره اهلل انبعاثهم فثبطهم وقيل اقعدوا‬ ‫مع القاعدين " ‪.‬‬ ‫وصلى اهلل وسلم على نبينا محمد وعلى آلو وصحبو أجمعين ‪..‬‬ ‫وكتبو أبو مارية الشامي‬

‫مع تحيات إخوانكم في‬

‫مؤسسة المأسدة اإلعالمية‬ ‫(صوت شبكة شموخ اإلسالم)‬ ‫ادعوا إلخوانكم‬

‫مؤسست المأسدة اإلعالميت ( صوث شبكت شموخ اإلسالم )‬

‫‪5‬‬

“It Is Time, Oh Ahl ash-Shām”  

آن الأوان يا أهل الشام للشيخ / أبي مارية الشامي -حفظه الله-