Issuu on Google+

‫رأي‬

‫تقرير‬

‫‪5‬‬ ‫‪6‬‬

‫سورية أسبوعية مستقلة‬

‫سوريا بعد األسد‬ ‫يعود ّ‬ ‫الشبيحة إلى قراهم رجال أعمال‬ ‫تصدر عن مؤسسة النهرين للثقافة واالعالم‬

‫الثالثاء ‪ 24‬أيلول ‪ / 2013‬العدد الثامن والثالثون‪ /‬السنة األولى‬

‫"األسد وانتاج المراحل"‬

‫هبزاد حاج محو‬ ‫لصاً يف منزلك‪ ,‬ال تعتقد أهنا بداية أو هناية العملية‪ ..‬احلكاية‬ ‫حني تصادف َّ‬ ‫بدأت مع فكرته بالسرقة‪ ,‬وحتديده للهدف‪-‬منزلك‪ -‬ختطيطه للعملية ومن مث‬ ‫ْ‬ ‫اإلقدام على التنفيذ‪ .‬إهنا مراحل معقدة أنتجها الرجل‪ ,‬بكل تأكيد‪ ,‬بناءً على‬ ‫حاجته لإلقدام على السرقة‪ .‬لكنه‪ ,‬بأي قدر استفاد من سهواتك وهفواتك ؟‬ ‫ذلك هو السؤال‪.‬‬ ‫ِّ‬ ‫هكذا وج ْدنا "رئيسنا" يسلط مجيع سكاكني املطبخ على رقاب أطفالنا وأمهاتنا‬ ‫فارتعدنا واندهشنا‪ ,‬وما لبث أن فتح علينا الغازات السامة وحنن ما زلنا نياماً‬ ‫ومندهشني من جرائمه السابقة‪ .‬لكنه – أي رئيسنا‪ -‬مل يرتعد‪ ,‬مل خيف مل يتلبَّك‬ ‫حىت وهو ينحرنا‪ .‬كيف ذلك ؟‬ ‫مع انطالقة االحتجاجات يف سوريا كان النظام وعرب مواخريه اإلعالمية يتحدث‬ ‫اتضحت فيما بعد‪,‬‬ ‫عن عصابات مسلَّحة بلغة اِعتقدنا أهنا غبية وساذجة إال أهنا‬ ‫ْ‬ ‫كوهنا جزءً من عملية كربى يسعى من خالهلا إىل هتيئة الذهنيتني احمللية والعاملية‬ ‫وبالتايل التربير للرأي العام وخاصة السوري‪ ,‬لإلقدام على خطوته التالية بقصف‬ ‫املدن وإقحام الدبابات واألسلحة الثقيلة يف الصراع مع الناس‪ .‬ليخلق مزاجاً‬ ‫متناغماً مع وحشيته إىل حد ما‪ ,‬فريدد من يف الداخل قبل اخلارج وهم يشاهدون‬ ‫مسرحية املوت السوري‪ :‬إنه يقاتل جمموعات إرهابية مسلحة ! فكسب األسد‬ ‫أوىل أسباب النجاح (بعيداً عن التقييم األخالقي هلذا النصر) أال وهي هتليل‬ ‫بعض الشعب لوقع رصاصاته على صدور البعض اآلخر‪ .‬وبذلك انتج املرحلة‬ ‫األوىل من صراع كان يدرك مدى صعوبته‪ ,‬وهي كسب التأييد الشعيب‪.‬‬ ‫استمرت أدوات األسد "القاتل املخطِّط" يف عهرها اإلعالمي وازدادت الفاجعة‬ ‫َّ‬ ‫يوماً بعد آخر متزامناً مع فقدان احلراك الشعيب ملصداقيته الدولية‪ ,‬بعد أن فشلت‬ ‫التيارات الدميقراطية واملدنية يف املعارضة على لعب دور يليق بأدبياهتا أو طرح‬ ‫مشروع يرضي الناس ويليب طموحهم‪ .‬فأقحم األسد ورقة القاعدة يف صلب‬ ‫احلدث ودفع الناس للتطبيل والتزمري النتصارات فصائلها املسلحة مث فسح اجملال‬ ‫أمامها للسيطرة على املناطق ليثبت فشلها أوالً كبديل عن دور الدولة اليت ميثلها‬ ‫وروج‬ ‫نظامه‪ ,‬ولتكون القوة الوحيدة الفاعلة على األرض ثانياً‪ .‬فاستغل النظام َّ‬ ‫ملشاهد التقتيل والذبح وخلق بالتايل مناخاً مالئماً لتحركاته ومهجيته‪ ..‬إهنا املرحلة‬ ‫انتجها‪( :‬كسب التأييد الدويل حلربه على اإلرهاب يف سوريا) فقاهلا‬ ‫الثانية اليت َ‬ ‫اجلعفري ممثِّل النظام يف األمم املتحدة‪ :‬أيها األخوة حنن نقاتل نيابة عن العامل‪.‬‬ ‫حكايات إنسانية من مخيمات وما بعد بعد الكيمياوي يدرك األسد ماذا عليه أن يفعل فاستمر يف انتاجه‬ ‫للمراحل ليصل إىل األصعب وهي‪ :‬حتضري املزاج الشعيب والعاملي لفكرة ترشحه‬ ‫اللجوء السوري في لبنان‬ ‫لالنتخابات الرئاسية املقبلة صيف العام القادم‪ .‬فبعد أن متكن من متييع الضربة‬ ‫‪8‬‬ ‫الغربية العسكرية‪ ,‬وخلط األوراق أمام اجملتمع الدويل بإبداء استعداده للتعاون‬ ‫وعب وزير خارجيته وليد املعلم عن أقصى‬ ‫معها لتعطيل أسلحتها الكيماوية َّ‬ ‫درجات الصفاقة برغبة نظامه التوقيع على معاهدة حظر األسلحة الكيماوية‪.‬‬ ‫ال نعلم ما هي املرحلة التالية بعد ترشح القاتل لدورة رئاسية جديدة وكسبه تأييد‬ ‫من نسوا كيف قلع أظافر األطفال وفتح جيوباً يف جسد محزة‪ ..‬رمبا سيعملون‬ ‫على منح وليد املعلم جائزة نوبل للسالم بعد أن تناسى العامل خنق الشعب‬ ‫بالسارين وهتافتوا على سحب املسدس من القاتل والقفز فوق جثة القتيل‪.‬‬

‫سيدات بحثن عن حرية فقدها الجميع رجا ًال ونساء‬ ‫بالعلم ترقى األمم وباألخالق تسود‬

‫‪4‬‬

‫وكاالت دولية تحذر‪ ..‬نتائج كارثية‬ ‫ألزمة الجئي سوريا‬

‫‪www.facebook.com/jesrpress‬‬

‫‪7‬‬

‫‪www.twitter.com/jesr_press‬‬

‫‪jesr.press@gmail.com‬‬


‫أخبار سياسية‬

‫في ضوء رفض روسيا التهديد بالقوة‬ ‫مباحثات صعبة لقرار أممي بشأن كيميائي سوريا‬ ‫تشكيك روسي‬

‫عقدت الدول الدائمة العضوية مبجلس األمن اجتماعاً‬ ‫أمس األربعاء بنيويورك للتباحث بشأن مشروع قرار أممي‬ ‫يرمي إىل تفكيك ترسانة األسلحة الكيميائية السورية‪،‬‬ ‫وأكدت األمم املتحدة أن تقريرها بشأن استخدام األسلحة‬ ‫الكيميائية يف اهلجوم الذي استهدف ريف دمشق يف الشهر‬ ‫املاضي غري قابل للتشكيك‪.‬‬ ‫ووفقاً لدبلوماسيني فإن الدول الغربية تسعى إىل إقناع روسيا‬ ‫املتحفظة جداً بأن مشروع قرارهم ال يتضمن التهديد بعمل‬ ‫عسكري فوري يف حال مل حترتم دمشق التزاماهتا املتعلقة‬ ‫بنزع األسلحة الكيميائية‪.‬‬ ‫وقال دبلوماسيون يف األمم املتحدة إنه مل يتضح بعد‬ ‫مىت جيري التصويت على قرار جملس األمن‪ ،‬وقالوا إهنم‬ ‫يأملون املوافقة عليه قبل أن يصل زعماء العامل األسبوع‬ ‫القادم حلضور االجتماعات السنوية للجمعية العامة لألمم‬ ‫املتحدة‪.‬‬ ‫واجتماع أمس هو الثاين من نوعه منذ اتفاق الواليات‬ ‫املتحدة وروسيا على خطة لتفكيك الرتسانة الكيميائية‬ ‫السورية والذي يستهدف مشروع القرار دعمه‪ ،‬واستبعد‬ ‫االتفاق األمريكي الروسي يف الوقت الراهن التهديد بشن‬ ‫ضربة عسكرية ضد نظام الرئيس السوري بشار األسد املتهم‬ ‫بتنفيذ جمزرة باألسلحة الكيميائية يف ‪ 21‬أغسطس‪/‬آب يف‬ ‫ريف دمشق‪.‬‬ ‫من جهته قال نائب وزير اخلارجية السوري اليوم رداً على‬ ‫سؤال بشأن احتمال وضع قرار حتت الفصل السابع "نعتقد‬ ‫أنه لن يستخدم بتاتاً" مضيفاً أنه ال مربر لذلك وأن االتفاق‬ ‫الروسي األمريكي ال يتضمن أي إشارة إىل هذا األمر‪.‬‬ ‫وقبل التصويت على مشروع القرار‪ ،‬يتعني أن تنتظر الدول‬ ‫اخلمس عشرة األعضاء يف جملس األمن الدويل قراراً من‬ ‫اجمللس التنفيذي ملنظمة حظر األسلحة الكيميائية ومقرها‬ ‫يف الهاي‪ ،‬وسيجتمع هذا اجمللس غداً اجلمعة لدعم االتفاق‬ ‫األمريكي الروسي‪.‬‬

‫‪ 24‬أيلول ‪ / 2013‬العدد الثامن والثالثون‬

‫وكانت اخلارجية الروسية قد قالت أمس إن النظام السوري‬ ‫سلم موسكو مواد جديدة تشري إىل ضلوع املعارضة املسلحة‬ ‫يف اهلجوم الكيميائي على الغوطة وأكدت أهنا ستقدم‬ ‫األدلة إىل جملس األمن الدويل‪.‬‬ ‫وقال سريغي ريابكوف ‪-‬نائب وزير اخلارجية الروسي‪ ،‬يف‬ ‫حديث للصحفيني بدمشق‪ -‬إن مفتشي األمم املتحدة‬ ‫الذين أعدوا تقريراً بشأن اهلجوم الكيميائي بالغوطة الذي‬ ‫وقع يف ‪ 21‬أغسطس‪/‬آب مل يهتموا بدرجة كافية بأدلة‬ ‫قدمها النظام السوري وتثبت تورط املعارضة باهلجوم‪،‬‬ ‫وأضاف أن األدلة مل تظهر بشكل كاف يف التقرير الذي‬ ‫أصدروه يوم االثنني‪ ،‬مضيفاً أن موسكو شعرت خبيبة أمل‬ ‫من تقرير األمم املتحدة هبذا الشأن‪.‬‬ ‫ويف ذات السياق قال وزير اخلارجية سريغي الفروف إن‬ ‫موسكو متتلك ما يكفي من الدالئل على أن املعارضة‬ ‫السورية تلجأ بشكل منتظم لألعمال االستفزازية كي‬ ‫تستدعي تدخالً عسكرياً أجنبياً‪ ،‬وأضاف يف حديث‬ ‫للصحفيني إن موسكو ستناقش ما لديها من معطيات‬ ‫مبجلس األمن مع التقرير الذي أعده اخلرباء الدوليون‪،‬‬ ‫وأضاف "أما من فعل ذلك فهو أمر سيتم استيضاحه"‪.‬‬

‫دفاع أممي‬

‫من جانبها دافعت األمم املتحدة عن تقرير خرباء األسلحة‬ ‫الكيميائية الدوليني أمام االهتام الروسي‪ ،‬وقالت إنه ينبغي‬ ‫عدم التشكيك فيما خلص إليه خرباؤها من أن صواريخ‬ ‫حمملة بغاز السارين استخدمت يف هجوم ريف دمشق‪.‬‬ ‫وقال املتحدث باسم األمم املتحدة مارتن نسريكي "النتائج‬ ‫يف هذا التقرير ال جدال فيها‪ ،‬وهي تتحدث عن نفسها‪،‬‬ ‫وكان هذا تقريراً موضوعياً متاماً بشأن ذلك احلادث احملدد"‪.‬‬ ‫وقالت الواليات املتحدة وبريطانيا وفرنسا إن التقرير قدم‬ ‫أدلة على مسؤولية قوات األسد عن اهلجوم الذي أودى‬ ‫حبياة أكثر من ‪ 1400‬شخص بينهم أكثر من أربعمائة‬ ‫طفل‪.‬‬

‫ألمانيا باعت سوريا موا ًد كيميائية‬ ‫كشف تقرير حكومي أملاين عن بيع برلني النظام السوري‬ ‫مواد كيميائية ميكن استخدامها يف صناعة األسلحة‬ ‫الكيميائية‪ ،‬وذلك حسب ما جاء يف رد احلكومة األربعاء‬ ‫على طلب اإلحاطة الذي تقدمت به الكتلة الربملانية حلزب‬ ‫اليسار‪.‬‬ ‫وحسب التوضيح احلكومي‪ ،‬فإن دمشق حصلت من أملانيا‬ ‫على حنو أربعني طناً من مواد كيميائية يف عامي ‪ 2002‬و‬ ‫‪ 2003‬وأكثر من ‪ 97‬طناً من هذه املواد عامي ‪2005‬‬ ‫و ‪.2006‬‬ ‫ويواجه نظام الرئيس السوري بشار األسد اهتامات‬ ‫باستخدام أسلحة كيميائية يف ‪ 21‬أغسطس‪/‬آب املاضي‪،‬‬ ‫مما تسبب بقتل حنو ‪ 1500‬من مواطنيه‪.‬‬ ‫وجاء يف التقرير أن من بني املواد الكيميائية اليت باعتها‬ ‫شركات أملانية لسوريا غاز فلوريد اهليدروجني وغاز‬ ‫ثنائي فلوريد هيدروجني األمونيوم وغاز فلوريد الصوديوم‬ ‫ومستحضرات كيميائية يدخل فيها مركب سيانيد البوتاسيوم‬ ‫ومركب سيانيد الصوديوم‪ ،‬وهي مواد ثنائية االستخدام‪ ،‬أي‬ ‫أهنا ميكن أن تستخدم ألغراض مدنية وأغراض عسكرية‪.‬‬ ‫وحسب بيانات احلكومة األملانية‪ ،‬فإن حكومة دمشق‬ ‫أوضحت آنذاك أهنا تعتزم استخدام هذه املواد يف أغراض‬ ‫مدنية‪.‬‬ ‫وقد مت تزويد سوريا هبذه الشحنات من املواد الكيميائية يف‬ ‫عهد االئتالف احلكومي بني احلزب االشرتاكي الدميقراطي‬ ‫بقيادة املستشار األملاين السابق غريهارد شرودر وحزب‬ ‫اخلضر‪ ،‬وكذلك يف بداية عهد االئتالف احلكومي املوسع‬ ‫بني التحالف املسيحي الدميقراطي واحلزب االشرتاكي‬ ‫الدميقراطي بقيادة مريكل‪.‬‬ ‫وأكدت احلكومة يف تقريرها الصادر عن وزارة االقتصاد‬ ‫املعنية أهنا مل متنح الشركات املصدرة هلذه املواد ترخيص‬ ‫التصدير إال بعد دراسة مستفيضة‪ ،‬مشلت أيضاً إمكانية‬ ‫إساءة استخدام هذه املواد يف أغراض عسكرية‪ ،‬وأن هذه‬ ‫الدراسة خلصت إىل أن هذه املواد ستستخدم يف أغراض‬ ‫مدنية‪.‬‬ ‫وطبقاً لقوانني االحتاد األورويب‪ ،‬تصنف املواد الكيميائية اليت‬ ‫باعتها أملانيا لسوريا على أهنا مواد "مزدوجة االستخدام"‬ ‫وهو ما يعين أهنا قد تستخدم يف أغراض مدنية وعسكرية‪،‬‬ ‫وحتتاج هذه املواد ملوافقات خاصة للتصدير‪.‬‬ ‫ويف رد مكتوب على سؤال برملاين من حزب اليسار األملاين‪،‬‬ ‫قالت وزارة االقتصاد إن املواد الكيميائية املذكورة بيعت‬ ‫لسوريا بقيمة إمجالية بلغت ‪ 174‬ألف يورو (‪ 232‬ألف‬ ‫دوالر)‪.‬‬ ‫وتعليقاً على ذلك‪ ،‬قالت املستشارة األم��انية أجنيال مريكل يف‬ ‫مقابلة تلفزيونية إن حكومتها "تبحث مجيع املزاعم اخلاصة‬ ‫هبذا املوضوع"‪ ،‬مضيفة أن ما يالحظ حىت اآلن أن رخصة‬ ‫التصدير كانت لالستخدام املدين‪.‬‬ ‫جتدر اإلشارة إىل أن وسائل إعالم بريطانية كانت ذكرت‬ ‫األسبوع املاضي أن اململكة املتحدة وافقت أيضاً على‬ ‫تصدير مواد كيميائية إىل سوريا ميكن أن تنتج غاز السارين‪.‬‬ ‫املصدر‪ :‬وكاالت‬


‫أخبار اقتصادية‬

‫بشار األسد سرق ‪ 50‬مليار دوالر‬ ‫من ميزانية الدولة السورية‬

‫هل يتعافى االقتصاد السوري بعد سقوط بشار األسد؟‬ ‫ال يزال االقتصاد السوري يواصل اهنياره حتت ضغط من‬ ‫زيادة تكاليف العملية العسكرية اليت يقودها نظام األسد‬ ‫ضد املعارضة وتراجع احتياطي البالد من النقد األجنيب‬ ‫وزيادة األسعار وتدهور اللرية السورية‪.‬‬ ‫ويقول تقرير أصدرته وحدة "إيكونوميك إنتلجنس" التابعة‬ ‫جملموعة اإليكونومست الربيطانية‪ ،‬إنه سيتم كبح مجاح النمو‬ ‫االقتصادي يف سوريا طاملا بقي الرئيس األسد يف السلطة‬ ‫حىت ‪ ،2014‬وإذا رحل فإن الشكوك اليت ستحيط باملرحلة‬ ‫االنتقالية‪ ،‬ستشكل رادعاً لالستثمار‪ ،‬والنشاط التجاري يف‬ ‫املرحلة األوىل على األقل‪.‬‬ ‫وأضاف التقرير أنه من املتوقع أن تتم اإلطاحة بالرئيس‬ ‫السوري بشار األسد حبلول منتصف عام ‪ ،2014‬وحىت‬ ‫حيدث هذا‪ ،‬فإن النظام يسعى إىل ختفيف الضغط على‬ ‫نفسه من خالل تصوير معارضيه على أهنم إرهابيون‬ ‫وجمرمون‪ ،‬واالعتماد على عدد قليل من حلفائه الدوليني‬ ‫املتبقني‪ ،‬والسيما إيران وروسيا‪ ،‬للحصول على الدعم املايل‬ ‫والدبلوماسي والعسكري‪.‬‬ ‫ويقول التقرير إن اإليرادات احلكومية السورية ستتعاىف اعتباراً‬ ‫من منتصف عام ‪ 2014‬فصاعداً حيث ينتعش النشاط‬ ‫االقتصادي كما يتعاىف إنتاج النفط بسرعة نسبية فور تويل‬ ‫حكومة جديدة مقاليد األمور‪.‬‬ ‫كما يتعاىف االستهالك اخلاص يف عام ‪ ،2014‬ولكن‬ ‫سينمو بشكل متواضع خالل الفرتة املتبقية من فرتة التوقعات‬ ‫بني عامي ‪ ،2017-2013‬بينما يناضل السكان لدفع‬ ‫مثن السلع األساسية يف مواجهة ارتفاع معدالت التضخم‬ ‫واستمرار االخنفاض يف اللرية السورية‪.‬‬ ‫وترى وحدة "إيكونوميك إنتلجنس" يف تقريرها الصادر يف‬ ‫هناية أغسطس املاضي أن منو االقتصاد السوري سريتفع‬ ‫يف عامي ‪ ،2015-2014‬يف حال تراجع العنف على‬ ‫األرض‪ ،‬على الرغم من أن وجود عوامل جتعل وترية النمو‬ ‫تتباطأ يف عام ‪.2016‬‬

‫أسعار مبيع العمالت مقابل الليرة‬ ‫الدوالر‪ ، )212---206( :‬اليورو‪،)287---278( :‬‬ ‫اجلنيه املصري‪ ،)30.74( :‬اللرية الرتكية‪)108.35( :‬‬ ‫الدينار األردين‪ ،)299.82( :‬الريال السعودي‪:‬‬ ‫(‪ ،)56.48‬الدرهم اإلمارايت‪ ،)57.71(:‬الدينار الكوييت‪:‬‬ ‫(‪ ،)748.06‬اللرية اللبنانية‪ ،)0.1448( :‬لاير قطري‪:‬‬ ‫(‪ ،)58.28‬اجلنيه اإلسرتليين‪ ،)340.54( :‬الدينار‬ ‫البحريين‪ ،)565.64( :‬الدينار اجلزائري‪ ،)2.6( :‬الدينار‬ ‫اللييب‪ ،)173.06( :‬لاير عماين‪ ،)552.23( :‬الكرونة‬ ‫السويدية‪.)33.54( :‬‬

‫وتتوقع وحدة "إيكونوميك إنتلجنس" أن ينمو االقتصاد‬ ‫السوري مبعدل حوايل ‪ %4.4‬بني عامي ‪،2017-2014‬‬ ‫إال أن االقتصاد سيظل حبلول عام ‪ 2017‬أقل بكثري من‬ ‫حيث القيمة احلقيقية مما كان عليه يف عام ‪.2011‬‬ ‫ويرى تقرير أصدرته وحدة "إيكونوميك إنتلجنس" وحصلت‬ ‫األناضول على نسخة منه‪ ،‬أنه من املتوقع أن ينخفض‬ ‫التضخم إىل ‪ ٪15.3‬يف عام ‪ 2014‬مع حتسن األمن‬ ‫وتباطؤ معدل اخنفاض اللرية السورية‪ ،‬وعلى الرغم من تباطؤ‬ ‫تراجع العملة السورية بعد عام ‪ ،2014‬إال أن خفض‬ ‫الدعم ووجود عوامل أساسية غري مساعدة‪ ،‬يزيد التوقعات‬ ‫بأن يرتفع منو أسعار املستهلكني إىل ‪ ٪12.7‬يف عام‬ ‫‪.2017‬‬ ‫هذا وكانت قد أثرت العقوبات االقتصادية اليت وقعها‬ ‫االحتاد األورويب ودول أخرى على االقتصاد السوري سلباً‬ ‫وبشدة‪ ،‬وكانت سوريا تصدر ما نسبته ‪ %95‬من إنتاجها‬ ‫البرتويل إىل أوروبا ولكن هذه الصادرات توقفت حالياً‪ ،‬كما‬ ‫تصدر دمشق برتوهلا حالياً إىل بضع دول فقط وبأسعار‬ ‫منخفضة إىل حد كبري‪.‬‬ ‫ويرى املراقبون أن هذه األوضاع اإلقتصادية السيئة ستزداد‬ ‫تدهوراً بعد تلقي الضربة العسكرية املرتقبة‪ ،‬وأنه على‬ ‫الرغم من متاسك النظام خالل الفرتة املاضية ورغم املعاناة‬ ‫االقتصادية فإن الضربة العسكرية ستسهم يف اهنيار االقتصاد‬ ‫مما حيكم على النظام باملوت البطيء‪.‬‬ ‫وحيذر اخلرباء من أنه يف حالة انتهاء احلرب فسوف حتتاج‬ ‫البالد إىل جهد دويل جبار ورمبا جيل من السوريني إلعادة‬ ‫بناء ما دمرته احلرب‪.‬‬

‫تعرض الشعب السوري للسرقة بكل أشكاهلا علي أيدي‬ ‫بشار األسد وعائلته اليت متيزت بالوحشية واإلجرام‪ ،‬ما يؤكد‬ ‫إن ثروات الشعب السوري يتقامسها اجملرمون الذين يسرقون‬ ‫مقدرات البالد منذ عقود‪.‬‬ ‫ويف هذا اإلطار‪ ,‬أكدت وسائل إعالم املعارضة السورية‬ ‫بأن ما يقارب اخلمسني مليار دوالر سرقها الرئيس السوري‬ ‫" بشار األسد " من أجهزة الدولة ومؤسساهتا وأودعها‬ ‫حبساباته يف مصارف أجنبية‪.‬‬ ‫ويف غضون ذلك‪ ,‬كشفت وثائق صادرة عن معهد واشنطن‬ ‫للدراسات أن الرئيس السوري بشار األسد قام بإنشاء‬ ‫شبكة اقتصادية تسيطر على أكثر من ثلثي االقتصاد‬ ‫املقربني منه وصوالً إىل‬ ‫السوري‪ ،‬عرب هرمية إدارية تشمل ّ‬ ‫رجال أعمال مرتبطني بالنظام توضع أمساؤهم للتغطية على‬ ‫استثمارات األسد‪.‬‬ ‫وكثرياً ما عجز خرباء اقتصاديون عديدون عن إجياد نظري‬ ‫لالقتصاد السوري يف ظل تربّع سوريا يف عهد األسد على‬ ‫املقعد شبه األخري يف الئحة الشفافية االقتصادية‪.‬‬ ‫ونؤكد أن أسرة بشار األسد تسيطر على ما يزيد عن‬ ‫نسبة ‪ %70‬من الثروة واالقتصاد السوري ويتم منح املزايا‬ ‫االحتكارية للمشاريع االقتصادية ألركان النظام واملقربني‬ ‫منه‪ ,‬كما منحت عائلة األسد مثل هذه املزايا لرامي خملوف‬ ‫ابن خال ديكتاتور سوريا الفاشل‪ ,‬واليت يكون هناك عادة‬ ‫نسبة من عوائد هذه املشاريع االحتكارية‪ ,‬يتم تكديسها‬ ‫حبساب الديكتاتور بشار األسد يف البنوك اخلارجية!‬ ‫وحبسب تقرير نشره موقع "انفيستوبيديا " يبلغ قيمة ما‬ ‫ميتلكه الرئيس السوري بشار األسد ‪ 122‬مليار دوالر جتعله‬ ‫صاحب أكرب ثروة يف العامل ألنه ميلك ثروة تعادل ميزانية‬ ‫دول اخلليج جمتمعة‪.‬‬ ‫هذا وتنتظر الدول الكربى سقوط نظام الرئيس السوري‬ ‫بشار األسد للبدء يف «البحث عن األموال املنهوبة يف‬ ‫سوريا» واسرتجاعها وفقاً ملا قال ريتشارد ليفينتال مدير‬ ‫مكافحة الفساد يف وزارة اخلارجية األمريكية لـ «احلياة»‪.‬‬ ‫وحىت اآلن مل تتخذ الواليات املتحدة وغريها من أعضاء‬ ‫جمموعة الثماين أو مكتب األمم املتحدة املعين مبكافحة‬ ‫اجلرمية أي إجراءات ضد الرئيس السوري ومجاعة النظام‬ ‫سوى جتميد أصوهلم من دون البدء مبحاولة اسرتدادها‪،‬‬ ‫كما جرى يف مالحقة األصول املصرية والتونسية والليبية‬ ‫اليت يُعتقد بأن الرئيسني حسين مبارك وزين العابدين بن‬ ‫علي والعقيد معمر القذايف مسحوا بتهريبها خارج بلداهنم‪.‬‬

‫‪ 24‬أيلول ‪ / 2013‬العددالثامن و الثالثون‬

‫‪3‬‬


‫تربية وتعليم‬

‫بالعلم ترقى األمم وباألخالق تسود‬ ‫علي عبد الغين‬ ‫كانت صورته ترتسخ يف ذهين‪ ,‬حيمل حقيبة صغرية وجبانبها‬ ‫جريدة‪ ,‬كانت أنيقاً لدرجة سحر األطفال‪ ,‬مهاباً‪ ,‬ميشي‬ ‫ٍ‬ ‫خبطوة موزونة‪.‬‬ ‫تلك الصورة اليت كنت أرمسها ملعلمي يف الصف الرابع‪ ،‬ومن‬ ‫شدة تأثري به كنت أقلد حركاته أثناء إعطائي للدروس‪،‬‬ ‫أشرح بطريقته يف الشرح أرشد أنصح كما كان يُرشد‬ ‫وينصح‪.‬‬ ‫لكن مل أكن أعرف يف صغري هذه العبارات‪:‬‬ ‫ّ‬ ‫"املعلمون بناة حقيقيون ألهنم يبنون اإلنسان‪ ،‬واإلنسان‬ ‫غاية احلياة وهو منطلق احلياة"‬

‫"كل معلّم بعثي"‬

‫هبذه الكلمات وصف "حافظ األسد" املعلمني‪ ,‬ومل خيرج‬ ‫ابنه الرئيس عن سياق هذا الوصف‪.‬‬ ‫كانت خطورة املنرب الذي يرتقيه املعلم من أكثر ما خافه‬ ‫النظام السوري من املنابر‪ ،‬فقرر أن يهيمن على هذا املكان‪،‬‬ ‫فكان يراقب احلركات والسكنات‪ ،‬فوضع قسماً خاصاً يف‬ ‫كل الفروع األمنية حتت مسمى (قسم الطالب)‪ ،‬وربط‬ ‫نقابة املعلمني حبزب البعث‪ ،‬فكان تعيني الكوادر يف النقابة‬ ‫مير عرب بوابات أقبية الظالم‪.‬‬ ‫عام ‪2008‬صدر قرار عن وزير الرتبية علي سعد بإبعاد‬ ‫ما يقارب ‪ 8000‬معلمة منهن ‪400‬مبحافظة درعا‪ ،‬عن‬ ‫مهنة التعليم إىل وظائف عديدة كالبلديات واخلدمات الفنية‬ ‫وغريها من الوظائف اخلدمية‪ ,‬ال لشيء سوى أهنن يرتدين‬ ‫النقاب‪.‬‬ ‫تقول (إ‪.‬م) إحدى املدرسات املنقولة من مهنة التعليم‪:‬‬ ‫كنت أتعرض لضغط من جهة املخابرات‪ ،‬بكثرة ترددهم‬ ‫على املكتب ووضعوا حويل يف عيون املوظفني كثرياً من‬ ‫أسئلة االستفهام‪ ،‬مت استدعائي ألكثر من فرع أمين وكنت‬ ‫الرشا محايةً لنفسي وكان احملافظ يوجه تعليمات‬ ‫أقدم ُّ‬ ‫بالتضييق علينا والتدقيق بالدوام وإرهاقنا باألعمال‪.‬‬

‫‪ 24‬أيلول ‪ / 2013‬العدد الثامن والثالثون‬

‫ويف عام ‪ 2008‬وبالتحديد ثانوية الشهيد الفالوجي بدرعا‬ ‫(املعروفة بثانوية البنني) ويف سابقة من نوعها‪ ،‬قام طالب‬ ‫سب وشتم (بشار‬ ‫بالكتابة على جدار املدرسة الداخلي ّ‬ ‫األسد)‪ ،‬فاستشاطت كل فروع املخابرات غضباً‪ ،‬حىت‬ ‫غدت الثانوية كأهنا جممع لألفرع األمنية‪ ،‬ومل ترتك من‬ ‫جهدها أي جهد للوصول للكاتب ومت استدعاء خرباء‬ ‫اخلطوط يف تلك األفرع‪ ،‬ومت استكتاب كل طالب الثانوية‬ ‫البالغ عددهم ما يقارب ‪ 1100‬طالب آنذاك ملشاهدة‬ ‫خطوطهم‪ ،‬وباءت كل حماوالهتم بالفشل‪ ،‬من جانبه حمافظ‬ ‫درعا نبيل عمران أعطى أوامره مبعاقبة الطاقم اإلداري متمثالً‬ ‫مبدير املدرسة واملوجهني‪ ،‬ونقلهم إىل مدارس أخرى‪.‬‬ ‫بعد ذلك مت إبعاد بعض مدرسي احملافظة من املدارس إىل‬ ‫العمل اإلداري ووضعهم يف أقسام الرتبية‪ ،‬رغم احلاجة‬ ‫املاسة هلم يف املدارس‪ ،‬كان نقلهم بناءً على توصية من أفرع‬ ‫املخابرات بسبب آرائهم املناهضة للنظام‪.‬‬ ‫يقول أمين األسود مدرس رياضيات وناشط سياسي واملنقول‬ ‫من ثانوية الشهيد الفالوجي إىل قسم اإلحصاء‪ :‬يف هناية‬ ‫العام الدراسي ‪ 2008‬وعلى خلفية رأيي املتواضع املدين‬ ‫السلمي الداعي لرفع حالة الطوارئ واحرتام اإلنسان بُلغت‬ ‫من خالل املدير ملدرسيت بنقلي إىل مديرية الرتبية بدرعا‬ ‫للعمل كإداري فيها‪ ،‬واهلدف إبعادي عن الطالب والتأثري‬ ‫عليهم يف الدعوة إىل احلريات واملؤسف أن القرار كان‬ ‫موقعاً من وزير الرتبية علماً أنه يف األصل قرار من األمن‬ ‫السياسي وسجلت احتجاجي على ذلك مبقال يف جريدة‬ ‫حزب الشعب الدميقراطي املعارض (الرأي) واستدعيت ��لى‬ ‫خلفية املقال لفرع فلسطني يف دمشق ومت هتديدي من قبل‬ ‫رئيس الفرع‪.‬‬ ‫يف أثناء الثورة بدأ املعلمون وكغريهم من النقابات‪ ،‬بالسعي‬ ‫لفك ارتباطهم حبزب البعث‪ ،‬وتأسيس نقابات ذات قرار‬ ‫مستقل‪ ،‬تكون املدافع عن حقوق أعضائها‪ ،‬حيث قام‬ ‫بعض املعلمني بوضع اللبنة األوىل يف هذا البناء وبدأ‬

‫األعضاء باالنتساب بشكل علين وسري للذين ال يزالون يف‬ ‫املناطق اخلاضعة لسيطرة النظام‪.‬‬ ‫مت تشكيل نقابة املعلمني السوريني األحرار‪ ،‬وتشمل مجيع‬ ‫املعلمني املتواجدين يف األردن وكان أغلبهم من حمافظة درعا‬ ‫وذلك بسبب القرب اجلغرايف‪ ،‬وكان يف النقابة أعضاء كثر‬ ‫من الداخل السوري مت التحفظ على نشر أمسائهم‪.‬‬ ‫كان للنقابة نشاطات عدة كان من أبرزها إعادة الطالب‬ ‫إىل مقاعد الدراسة‪ ،‬وملّ مشل املعلمني‪ ،‬والسعي لالرتقاء‬ ‫بالعلم وعدم ربطه بالنواحي السياسية‪.‬‬ ‫يقول حسان السعد أحد أعضاء النقابة وهو من أبناء حمافظة‬ ‫إدلب‪ :‬من املهم جداً التنظيم بالعمل النقايب للنهوض‬ ‫بالتعليم والسمو باملعلم واملقصود بالتنظيم هو أن يعمل كل‬ ‫معلم من مركزه بواجبه ويتحمل مسؤوليته‪ ،‬مرتبطاً باملعلمني‬ ‫والنقابيني اآلخرين ضمن عمل واحد ليكون عمالً ناجحاً‬ ‫ٍ‬ ‫وهلدف‬ ‫وكذلك أمهية الربط بني التعليم اخلاص واحلكومي‪،‬‬ ‫و ٍ‬ ‫احد ٍ‬ ‫سام هو الرتبية‪ ،‬ومن مث التعليم‪ ،‬فنحن كمعلمني‬ ‫نقابيني جيب أن نربط بني واجبنا بالرتبية والتعليم من خالل‬ ‫املركزية بالعمل والتنظيم‪.‬‬ ‫يقول األستاذ حممد حيىي مكتيب عضو اهليئة العليا للرتبية‬ ‫والتعليم‪:‬‬ ‫إن النقابات تلعب دوراً هاماً يف ضبط إيقاع اجملتمع على‬ ‫مشروع بناء الدولة والوطن ومنع احنراف العمل السياسي‬ ‫ومنع استقواء العمل العسكري وشططه‪ ،‬ولعل هذا الدور‬ ‫الرائد حنن أحوج ما نكون إليه يف ظل ثورتنا املباركة‪ ،‬فالعمل‬ ‫النقايب أحد الضمانات اهلامة يف حتقيق أهداف الثورة‬ ‫واحلفاظ على قيم شعبنا العظيم ومبادئنا؛ وكذلك يُسهم‬ ‫العمل النقايب يف إيصال صوت الشارع بشكل قوي إىل‬ ‫أصحاب القرار ومشاركتهم يف صنعه بطريقة فعالة ولو أهنا‬ ‫غري مباشرة‪ ..‬والنقابات هي اليت تشكل اجلسم العريض‬ ‫من اجملتمع وجيب أن حنرص على عدم زجها يف التجاذبات‬ ‫السياسية بل يكون دور املراقبة على العمل السياسي وهم‬ ‫السلطة الرابعة وعني اجملتمع اليت تشري إىل اخللل‪.‬‬


‫رأي‬

‫سوريا بعد األسد‬ ‫جماهد ديرانية‬ ‫دعونا من الضجيج الذي أثارته املواقف واملبادرات‬ ‫والتصرحيات املختلفة خالل األسابيع القليلة املاضية‪ ،‬ولننظر‬ ‫إىل الصورة الكلية للصراع يف سوريا‪ ،‬النتيجة اليت سنصل‬ ‫إليها‪ :‬ال جديد حتت الشمس‪ ،‬املؤشرات احلقيقية يف عامل‬ ‫الواقع مل ختتلف‪ ،‬وهي تشري إىل أن األمور تسري باالجتاه‬ ‫نفسه الذي كانت تسري فيه قبل اهلجوم الكيماوي‪ :‬إخراج‬ ‫األسد من املعادلة‪ ،‬واعتماد احلل السياسي‪ ،‬وفرض "النظام‬ ‫السوري اجلديد"‪.‬‬ ‫سيخرج السفاح من املعادلة قريباً‪ ،‬سلماً أو حرباً‪ ،‬بضربات‬ ‫أو بغري ضربات‪ ،‬وإن كان الظاهر من سياق األحداث حىت‬ ‫اآلن أن القادم هو سلسلة ضغوط وتنازالت تتبعها ضربات‪،‬‬ ‫على الطريقة اليت اتبعوها مع صدام حسني يف العراق ولكن‬ ‫يف وقت أقصر بكثري‪ ،‬عدة أشهر بدالً من عشر سنوات‪.‬‬ ‫عما قريب سينحسر العهد األسدي وخترج عائلة األسد‬ ‫ّ‬ ‫من تاريخ سوريا إىل األبد‪ ،‬ليس يف هذا املصري ذرة من‬ ‫شك بإذن اهلل‪ ،‬فما عاد األسد يقلقنا‪ ،‬ولكن يقلقنا ما‬ ‫بعد األسد‪.‬‬ ‫الضربة ‪-‬إن جاءت‪ -‬ستنهك النظام ومتهد إلخراج السفاح‬ ‫األكرب وعصابته املقربة من املعادلة‪ ،‬ولكن هذه النتيجة‬ ‫ليست هي الغاية اليت يسعى إليها أصحاب الضربة‪ ،‬إن‬ ‫إسقاطه ليس هو اهلدف‪ ،‬ولكنه خطوة ال بد منها للوصول‬ ‫إىل اهلدف‪ ،‬وهو إهناء احلرب وفرض "النظام السوري‬ ‫اجلديد"‪ ،‬نظام هجني يتكون يف جوهره من بقايا النظام‬ ‫القدمي (الكتلة األمنية العسكرية) مع قشرة من املعارضة‬ ‫الطيّعة اليت حتافظ على مصاحل الغرب يف سوريا‪.‬‬ ‫لقد وجب إسقاط األسد ألنه عقبة حتول دون الوصول‬ ‫إىل اهلدف‪ ،‬ولكنه ليس العقبة الوحيدة‪ ،‬مثة عقبة أخرى‬ ‫أشرت إليها من قبل يف مقالة "الضربة األمريكية‪ :‬اهلدف‬ ‫ُ‬ ‫املستهدف"‪ .‬إهنا اجلماعات العسكرية الثورية ذات الثقل‬ ‫و َ‬ ‫النوعي واحلجم الكبري‪ ،‬هذه اجلماعات أكرب من أن ميكن‬ ‫جتاوزها وأقوى من أن يتم إخضاعها‪ ،‬وهي أكثر ثباتاً على‬ ‫مشروعها من أن يتم إقناعها واحتواؤها‪ ،‬يف احلقيقة لو كنت‬ ‫أنا نفسي مكان األمريكيني وحلفائهم وأردت أن أهني األزمة‬ ‫السورية على طريقيت فسوف أقلّب كل االحتماالت وصوالً‬ ‫إىل النتيجة احلتمية‪ :‬هذه اجلماعات هي العقبة الكربى‪ ،‬وال‬ ‫مناص من أحد حلني‪ :‬إما أن أتنازل عن هديف وأقبل بدولة‬ ‫سورية حرة مستقلة اإلرادة إسالمية اهلوية‪ ،‬أو أزيح تلك‬ ‫اجلماعات من الطريق‪.‬‬ ‫هل تظنون أهنم سيختارون احلل األول؟ ُمال‪ ..‬إذن فإن‬ ‫احلل الثاين حتماً هو االختيار‪ ..‬بقي أن نعرف‪ :‬من هي‬ ‫تلك اجلماعات اليت جيب إزاحتها عن الطريق؟‬

‫الحظت أن غالبية الذين يكتبون عن الثورة السورية من‬ ‫بعيد (السيما من غري السوريني) يتوقعون أن ترتكز الضربة‬ ‫األمريكية على جبهة النصرة وتنظيم دولة العراق والشام‬ ‫باعتبار أهنما أخطر قوتني يف امليدان كما يظنون‪ ،‬وهذا‬ ‫غري صحيح‪ ،‬ألن القيمة العسكرية للجماعتني حمدودة على‬ ‫املستوى اإلسرتاتيجي للمعركة‪ ،‬فهما جمموعتان صغريتان‬ ‫جداً قياساً باجملموعات اإلسالمية الكربى‪.‬‬ ‫لقد أظهرت كتائب جبهة النصرة بأساً شديداً يف مواجهة‬ ‫قوات االحتالل األسدي‪ ،‬وأينما ُوجدت فهي اخليار‬ ‫املفضل للجماعات العسكرية املختلفة يف عمليات‬ ‫ّ‬ ‫االقتحام الصعبة‪ ،‬ومن مث فإهنا أقرب إىل أن تكون "قوات‬ ‫خاصة" (كوماندوز) ملحقة باجليش األساسي‪ ،‬فيستفيد‬ ‫من قوهتا املتميزة وتستفيد من حجمه الكبري‪ّ ،‬أما أن تكون‬ ‫قوة مستقلة كبرية فإهنا مل تعد كذلك منذ تلقت الضربة‬ ‫القاسية على يد البغدادي‪ ،‬وقد كانت ‪-‬بالتعبري العامي‬ ‫يف سوريا‪" -‬ضربة معلم"‪ ،‬صنعت بالنصرة ما تعجز عن‬ ‫صنعه الضربات األمريكية الشديدة‪ ،‬فقد أفقدهتا حنو ثلثَي‬ ‫قوهتا العسكرية‪ ،‬مث شغلت الثلث الباقي مبجادالت فكرية‬ ‫ونزاعات على األرض‪ ،‬وال أظن أن النصرة ستنجح يف‬ ‫استعادة قوهتا السابقة أبداً بعد تلك الضربة‪.‬‬ ‫هذه املعلومات جيهلها املتابعون البعيدون‪ ،‬والسيما غالبية‬ ‫إخواننا يف دول اجلزيرة العربية والشمال اإلفريقي الذين‬ ‫يظنون أن جبهة النصرة هي القوة الرئيسية يف جيش الثورة‪،‬‬ ‫وجيهلون أيضاً أن تنظيم دولة العراق والشام ليس بذي أثر‬ ‫حقيقي يف املعركة الكلية ألنه قليل املشاركة يف العمليات‬ ‫القتالية‪ ،‬وقد صرف أكثر جهده إلقامة احلواجز والتشبث‬ ‫باألرض احملررة بدالً من التوسع يف مناطق جديدة‪.‬‬ ‫حالياً ترتكز القوة الثورية اجلهادية الضاربة يف جمموعتني‬ ‫عمالقتني‪ ،‬مها اجلبهة اإلسالمية السورية وجبهة حترير‬ ‫سوريا اإلسالمية‪ ،‬ففيما يبلغ عدد مقاتلي النصرة والدولة‬ ‫معاً حنواً من عشرة آالف فإن اجلبهتني جتمعان أكثر من‬ ‫سبعني ألفاً‪ ،‬فإذا أضفنا إليهما اجملموعات اجلهادية الصغرية‬ ‫املتناثرة يف خمتلف مناطق سوريا (واليت تعمل حتت مظلة‬

‫اجليش احلر أو بال أي مظلة) فإن عدد مقاتلي الفصائل‬ ‫اجلهادية يقرتب من مئة ألف‪ ،‬هذا هو العدد الذي أشرت‬ ‫إليه يف مقالة "الضربة األمريكية‪ :‬اهلدف واملستهدف" وأثار‬ ‫استغراب كثريين فطالبوين بالتوضيح‪.‬‬ ‫إن الكتلة العسكرية الثورية الكربى جتتمع يف الكيانني‬ ‫الرئيسيني اللذين أشرت إليهما‪ ،‬ويضمان حركة أحرار‬ ‫الشام (كتائب أحرار الشام وحركة الفجر اإلسالمية ومجاعة‬ ‫الطليعة اإلسالمية وكتائب اإلميان املقاتلة) وألوية صقور‬ ‫الشام ولواء التوحيد ولواء اإلسالم ولواء احلق وكتائب‬ ‫الفاروق وكتائب أنصار الشام ولواء الفتح ولواء اإلميان‪،‬‬ ‫وعشرات غريها من الكتائب واأللوية اليت تنتشر يف عامة‬ ‫مناطق سوريا‪.‬‬ ‫هذه الكتلة هي اخلزان الرئيسي للقوة اجلهادية يف سوريا‪ ،‬وهي‬ ‫الوحيدة القادرة على صناعة إجنازات ذات قيمة إسرتاتيجية‬ ‫يف املعركة‪ ،‬وقد كانت هي مركز الثقل يف كل العمليات‬ ‫الكربى‪ ،‬كتحرير املدن والقواعد العسكرية واملطارات‪ ،‬وهي‬ ‫ستكون العائق احلقيقي ألي تسوية سياسية يف سوريا‪،‬‬ ‫السيما إذا وفق اهلل اجلبهتني إىل االندماج والوحدة الكاملة؛‬ ‫لذلك فإنين أتوقع أن تكون هي اهلدف غري املعلَن للعمليات‬ ‫العسكرية الغربية‪ ،‬سواء باستهدافها استهدافاً مباشراً خالل‬ ‫الضربة املتوقعة‪ ،‬أو بعدها‪ ،‬باستعمال الدرونات (الطيارات‬ ‫ذاتية احلركة) أو السيارات املفخخة أو االغتيال والتفجري‬ ‫بواسطة العمالء واجلواسيس‪ ،‬أو غري ذلك من األساليب‬ ‫واألدوات‪.‬‬ ‫لكن هذه القوة الكبرية منتشرة على كامل الرتاب السوري‬ ‫وال ميكن القضاء عليها إال حبرب حقيقية على األرض قد‬ ‫تستمر شهوراً طويلة‪ ،‬أو رمبا سنوات‪ ،‬فهل هذا االحتمال‬ ‫ممكن؟‬ ‫اجلواب‪ :‬نعم‪ ،‬إنه ممكن جداً‪ ،‬لقد أغرق اجملتمع الدويل‬ ‫سوريا يف حرب طاحنة استمرت ثالثني شهراً‪ ،‬وال يبدو أنه‬ ‫ميانع يف مدها ثالثني شهراً أخرى لكي يسيطر على سوريا‬ ‫ويعيدها إىل "بيت الطاعة"‪.‬‬

‫‪ 24‬أيلول ‪ / 2013‬العددالثامن و الثالثون‬

‫‪5‬‬


‫تقارير‬

‫يعود الشبيحة إلى قراهم رجال أعمال‬ ‫طالب ك إبراهيم‬

‫تقرير دولي يتهم حزب اهلل‬ ‫بارتكاب جرائم حرب في سوريا‬

‫التقرير سيعرض على جملس حقوق اإلنسان ويوصي‬ ‫الشبيحة عصابات تعمل مع أجهزة األمن السورية ويتلقى‬ ‫تفاصيل االعتداء على املتظاهرين يف البداية‪ ،‬وصوالً إىل بإحالة امللف السوري إىل "اجلنائية"‬ ‫عناصرها رواتب ثابتة منها‪ ،‬لقاء األعمال اليت يقومون هبا‪،‬‬ ‫لقد امتهن الشبيحة أعماالً أخرى إىل جانب أعماهلم‬ ‫األمنية‪ ،‬أمهها السرقة واليت جعلتهم من األغنياء يف زمن‬ ‫قياسي‪ ،‬يقول ناشط رفض الكشف عن امسه لدواع أمنية‪.‬‬

‫شريف وكرمي يف اسم شبيح‬

‫يضيف الناشط‪ ،‬أن أمساء كثرية من الشبيحة تداولتها وسائل‬ ‫االتصال االجتماعية حول مسؤولياهتم عن أعمال القتل‬ ‫والضرب والسرقة واالغتصاب‪ ،‬ومن بينها اسم شريف كرمي‪.‬‬ ‫ال يدل االسم أبداً على حامله‪ ،‬ألن حامله رجل تعجز عن‬ ‫وصفه الكلمات‪ ،‬دخل يف فرتة سابقة إىل السجون السورية‬ ‫بتهم كثرية منها االغتصاب والقتل والتهريب وتعاطي‬ ‫املخدرات‪.‬‬ ‫مث خرج شريف من السجن مع بدء املظاهرات يف سوريا‪،‬‬ ‫ليلتحق مبجموعة عرفت فيما بعد باسم "شبيحة املساكن"‪.‬‬ ‫يف البداية كان حيمل عصا كبرية أو جنزير حديد‪ ،‬ويشارك‬ ‫يف قمع املظاهرات‪ ،‬ومع تطور احلالة السورية محل سالحاً مث‬ ‫محل كل أنواع األسلحة‪ ،‬ليصبح فيما بعد أحد أهم عناصر‬ ‫الشبيحة يف دمشق وليستلم قيادة خلية كبرية منهم‪ ،‬ويشارك‬ ‫يف أشنع عمليات القتل واالغتصاب‪ ،‬وتردد امسه كثرياً على‬ ‫أنه أخطر اجملرمني املعروفني‪.‬‬ ‫مث عاد شريف إىل قريته منذ حوايل ثالثة أشهر‪ ،‬وذكر‬ ‫أن عمليات القنص الكثرية اليت حتدث يف دمشق هي‬ ‫السبب يف مغادرته دمشق وأنه يقوم اآلن بأعمال أخرى‪،‬‬ ‫فلقد اشرتى قطعة أرض كبرية وأنشأ عليها ثالث بنايات‪،‬‬ ‫ويقدر بعض العاملني يف جمال البناء أن التكلفة البدائية هلذا‬ ‫املشروع تقدر حبوايل نصف مليون دوالر‪ ،‬وأن شريف مل‬ ‫يكن ميلك قرشاً واحداً عندما بدأت األحداث يف سوريا‪.‬‬ ‫أكدت األزمة لشريف كرمي أن "الثورة السورية" هي‬ ‫مشروع سريع للحصول على الثروة‪ ،‬وقد شارك بكل‬

‫‪ 24‬أيلول ‪ / 2013‬العدد الثامن والثالثون‬

‫خطف معارضني‪ ،‬وطلب فدية وانتهاء بقتلهم يف منازهلم‬ ‫واالستيالء على حمتوياته‪ ،‬وبيع تلك احملتويات يف أسواق‬ ‫خاصة‪.‬‬ ‫فتح األخ األكرب لشريف مكتباً لشراء وبيع السيارات‪،‬‬ ‫ويؤكد عدد من الشهود أن سيارات كثرية معروضة للبيع‬ ‫هي سيارات مسروقة من مناطق أخرى يف سوريا‪ ،‬األخ‬ ‫األكرب لشريف عمل ملدة سنتني متواصلتني أيضاً كشبيح‬ ‫يف دمشق‪.‬‬ ‫شبيح يف صفوف الثوار‬ ‫كان فهد يف فصيل عسكري معارض انضم يف فرتة من‬ ‫الفرتات إىل اجليش احلر‪ ،‬أحد أهم الفصائل العسكرية‬ ‫املسلحة املعارضة يف سوريا‪ ،‬واستلم يف فرتة قياسية قيادة‬ ‫ذلك الفصيل‪ ،‬واعترب عدد من الناشطني السوريني أن‬ ‫ذاك الفصيل يقوم بعمليات مسيت "التشويل"‪ ،‬أي خطف‬ ‫املواطنني وطلب فدية كبرية لقاء اإلفراج عنهم‪ ،‬حبسب‬ ‫تأكيد ناشط سوري يف حديثه مع "هنا أمسرتدام"‪ ،‬الناشط‬ ‫رفض الكشف عن امسه أيضاً‪ ،‬خشية أن يقوم ذاك الفصيل‬ ‫بتصفيته‪،‬‬ ‫ويضيف الناشط أن فصائل عسكرية معارضة تسيطر على‬ ‫منابع النفط السورية وتقوم ببيعه لرتكيا‪ ،‬وأن أمراء حرب‬ ‫كثر ظهروا يف الفرتة املاضية من جراء ذلك‪ ،‬لكن املتحدث‬ ‫ال يعرف أين خيبئ هؤالء األمراء األموال املسروقة‪ ،‬لكنهم‬ ‫عرضوا صورهم مع أكوام النقود اليت سرقوها‪.‬‬ ‫وانتشرت أيضاً جتارة جديدة يف املناطق اليت يسيطر عليها‬ ‫اجليش احلر أو فصائل إسالمية متشددة‪ ،‬وهي ظاهرة بيع‬ ‫السالح‪ ،‬ويعترب أولئك التجار أن السالح الذي يبيعونه هو‬ ‫غنيمة من الثكنات العسكرية اليت كان يسيطر عليها اجليش‬ ‫النظامي‪ ،‬وأهنم يبيعون تلك األسلحة لعناصر اجليش احلر‬ ‫فقطن وال ميكن أن يبيعوه لعمالء النظام السوري‪.‬‬

‫اهتمت جلنة التحقيق الدولية حزب اهلل بارتكاب جرائم‬ ‫حرب وجرائم ضد اإلنسانية يف سوريا يف تقريرها إىل جملس‬ ‫حقوق اإلنسان الذي حتدث عن تورط أطراف مسلحة‬ ‫إقليمية يف الصراع السوري على أساس طائفي‪.‬‬ ‫واهتم تقرير صادر عن جلنة التحقيق الدولية يف أحداث‬ ‫القصري‪ ،‬ميليشيا حزب اهلل بارتكاب جرائم حرب وجرائم‬ ‫ضد اإلنسانية يف سوريا‪ ،‬التقرير سيعرض على جملس حقوق‬ ‫اإلنسان التابع لألمم املتحدة يف جنيف‪ ،‬ويوصي بإحالة‬ ‫امللف السوري إىل احملكمة اجلنائية الدولية حملاسبة املسؤولني‬ ‫عن اجلرائم‪.‬‬ ‫ومل خيف حزب اهلل تورط مقاتليه يف احلرب يف سوريا‪،‬‬ ‫وخاصة يف معركة القصري على احلدود اللبنانية‪.‬‬ ‫ولكن اجلديد اهتامات وجهتها جلنة التحقيق الدولية املستقلة‬ ‫للحزب بارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد اإلنسانية‪،‬‬ ‫وذلك يف تقريرها إىل جملس حقوق اإلنسان الذي حتدث‬ ‫عن تورط أطراف مسلحة إقليمية يف الصراع السوري على‬ ‫أساس طائفي‪.‬‬ ‫واهتم التقرير احلزب باستخدام صواريخ حممولة شديدة‬ ‫التفجري تؤدي إىل خسائر بشرية كبرية وحتدث دماراً هائالً‬ ‫يف املباين‪.‬‬ ‫واهتم ميليشيا حزب اهلل بالسيطرة على حمطات مياه الشرب‬ ‫وقطعها‪ ،‬مما أدى إىل زيادة تدهور الوضع الصحي لسكان‬ ‫املدينة وجعلها عرضة لألمراض‪.‬‬ ‫وحتدث التقرير أيضاً عن استحالة معاجلة املصابني بسبب‬ ‫القصف املتواصل ورفض قوات النظام السماح لسيارات‬ ‫اإلسعاف بالدخول‪.‬‬ ‫وقالت اللجنة إن معارك القصري بدأت بعد أن شنت القوات‬ ‫احلكومية ومقاتلو حزب اهلل هجوماً واسعاً يف املنطقة بني‬ ‫الرابع من إبريل والثامن من يونيو‪ ،‬لدفع مقاتلي املعارضة إىل‬ ‫االنسحاب‪ ،‬وخلفت ما ال يقل عن ‪ 500‬قتيل من مقاتلي‬ ‫املعارضة‪ ،‬وجرح حنو ألف آخرين‪.‬‬ ‫السعيدي‪ :‬املشكلة تكمن يف الفيتو الروسي‬ ‫وتعليقاً على املوضوع‪ ،‬قال الكاتب واحمللل السياسي‬ ‫الكوييت‪ ،‬صاحل السعيدي‪ ،‬لنشرة الرابعة على قناة العربية‪،‬‬ ‫إن "التقرير هو إدانة ملا فعله حزب اهلل يف القصري السورية‪،‬‬ ‫ولكن سلسلة اإلدانات لن تؤثر برأيي اآلن يف نظام األسد‬ ‫وال يف حزب اهلل‪ ،‬وهذا التقرير هو توثيق دويل فقط جلرائم‬ ‫حزب اهلل يف سوريا"‪.‬‬ ‫وقال السعيدي إنه "ما دام هناك الفيتو الروسي فإن النظام‬ ‫السوري مستمر يف مثل هذه املمارسات ولن يلتفت لكل‬ ‫هذه اإلدانات‪ ،‬سواء جاءت من جهات دولية أو إقليمية أو‬ ‫حىت جمالس حقوق اإلنسان"‪.‬‬ ‫وسجل السعيدي أن "هناك تردداً غربياً وأمريكياً وخوفاً‬ ‫لدى الغرب من وصول مجاعات غري منضبطة ومتطرفة إىل‬ ‫احلكم لو يسقط نظام األسد‪ ،‬وهذا لألسف عقد من األزمة‬ ‫السورية‪ ،‬وهو من سوء حظ الشعب السوري"‪.‬‬


‫الجئون‬

‫وكاالت دولية تحذر‪ ..‬نتائج كارثية الالجئون السوريون في مخيم الزعتري يبدؤون تقرير للبنك الدولي ‪ .‬الالجئون السوريون‬ ‫كبدوا الخزينة اللبنانية أكثر من مليار دوالر‬ ‫استخدام نظام القسائم لشراء الطعام‬ ‫ألزمة الجئي سوريا‬ ‫األمم املتحدة وصفت األزمة بأهنا األضخم منذ أحداث‬ ‫التطهري العرقي يف رواندا‬ ‫ناشدت مخس وكاالت مساعدات دولية اجملتمع الدويل‬ ‫لإلسراع يف متويل املساعدات لتلبية احتياجات الالجئني‬ ‫السوريني‪ ،‬الذين يتزايد عددهم كل يوم وحذرت من نتائج‬ ‫كارثية‪ ،‬بسبب نقص املاء والغذاء وتفشي األمراض املعدية‬ ‫يف املخيمات‪.‬‬ ‫كما أعربت عن قلقها جتاه فشل االستجابة الدولية يف‬ ‫مواكبة أزمة الالجئني السوريني يف ظل وجود أكثر من مثانية‬ ‫يف املئة من هؤالء يعيشون يف خيام ‪ ،‬ومآو مؤقتة‪ ،‬أو يف‬ ‫منازل مكتظة بإجيارات باهظة‪.‬‬ ‫ووصفت األمم املتحدة األزمة بأهنا األضخم منذ أحداث‬ ‫التطهري العرقي يف رواندا عام ‪ ،1994‬فقد وصل عدد‬ ‫الالجئني يف لبنان إىل مليون سوري‪ ،‬موزعني على‬ ‫‪ 1200‬موقع على األقل‪ ،‬يف حني يعيش يف خميم الزعرتي‬ ‫‪( 131,000‬مئة وواحد وثالثون ألف) الجئ من بني‬ ‫نصف مليون فروا إىل األردن‪ ،‬وأصبح هؤالء يبحثون عن‬ ‫أي مأوى أينما كان‪.‬‬ ‫وال حيصل الكثريون منهم على غذاء كاف أو مياه شرب‬ ‫نقية‪ ،‬أو يتمتع مبراحيض أو محامات خاصة مما يزيد من‬ ‫خماطر اإلصابة باألمراض‪.‬‬ ‫أما الرعاية الصحية فمن يعانون من إصابات تتدهور‬ ‫حالتهم نتيجة االفتقار للخدمات الطبية‪ ،‬يف حني ال حيصل‬ ‫املسنون واملعاقون واملصابون بأمراض مزمنة على اخلدمات‬ ‫الصحية الالزمة‪.‬‬ ‫إىل ذلك‪ ،‬ترى وكاالت املساعدات أن االستجابة الدولية‬ ‫فشلت حىت اآلن‪ ،‬يف الوفاء باالحتياجات األساسية لغالبية‬ ‫الالجئني‪ ،‬وناشدت الوكاالت اجملتمع الدويل بذل املزيد من‬ ‫اجلهد لسد فجوة التمويل إذ أن الفشل على هذا الصعيد‬ ‫قد يكون كارثياً‪.‬‬

‫أعلن برنامج األغذية العاملي التابع لألمم املتحدة الثالثاء أنه‬ ‫استكمل يف األردن توزيع قسائم على الالجئني السوريني يف‬ ‫خميم الزعرتي الذي يضم حنو ‪ 130‬ألف الجئ‪ ،‬متكنهم‬ ‫للمرة األوىل من شراء مواد غذائية حسب اختيارهم‪.‬‬ ‫وقال الربنامج يف بيان إن "الالجئني بدؤوا التسوق‬ ‫باستخدام قسائم ميكنهم استبداهلا يف حمالت خمصصة هلذا‬ ‫الغرض أقامتها منظمات اجملتمع احمللي يف املخيم‪ ،‬واآلن‬ ‫ميكنهم شراء مواد غذائية مبا يف ذلك األطعمة الطازجة اليت‬ ‫ال تشملها عادة احلصص الغذائية التقليدية"‪.‬‬ ‫وحبسب البيان "سيحصل الالجئون لفرتة وجيزة على قسائم‬ ‫غذائية إضافة للحصص التموينية الشهرية املعتادة اليت‬ ‫يقدمها الربنامج واليت تشمل الربغل‪ ،‬واملعكرونة‪ ،‬واألرز‪،‬‬ ‫والعدس‪ ،‬والسكر‪ ،‬وامللح"‪.‬‬ ‫ونقل البيان عن جوناثان كامبل منسق عمليات الطوارئ‬ ‫للربنامج يف األردن "نقدم هذه القسائم الغذائية يف خميم‬ ‫الزعرتي تدرجيياً‪ ،‬إلعطاء الالجئني الوقت للتأقلم مع هذا‬ ‫الشكل اجلديد من املساعدة‪ ،‬وخالل األسابيع املقبلة سنبدأ‬ ‫بزيادة قيمة القسيمة ويف الوقت نفسه نقلل من السلع‬ ‫الغذائية الشهرية حىت يتم تقدمي املساعدات لكل املخيم‬ ‫من خالل القسائم الغذائية"‪.‬‬ ‫ويقدم الربنامج‪ ،‬حبسب البيان‪ ،‬أكثر من ألفي طن من املواد‬ ‫الغذائية يف خميم الزعرتي شهرياً‪ ،‬فيما يوزع حنو نصف مليون‬ ‫رغيف خبز طازج يومياً يف املخيم‪.‬‬ ‫وأضاف كامبل أن "املخيم يتحول من جمرد خميم إىل مكان‬ ‫أشبه مبدينة‪ ،‬نريد أن نضمن أن الالجئني ميكنهم الوصول‬ ‫إىل متاجر قريبة منهم واحلصول على جمموعة متنوعة من‬ ‫املنتجات الغذائية"‪.‬‬ ‫ويعمل نظام القسائم خارج املخيم وقد وصل يف آب‪/‬‬ ‫أغسطس املاضي ألكثر من ‪ 300‬ألف الجئ سوري‬ ‫يعيشون يف األردن ف"قدم هلم قسائم غذائية وضخ أكثر‬ ‫من ‪ 11‬مليون دوالر يف االقتصاد األردين"‪.‬‬ ‫يشار إىل أن نظام القسائم الغذائية يستخدم ملساعدة‬ ‫الالجئني السوريني يف لبنان وتركيا والعراق ومصر‪.‬‬ ‫وأشار برنامج األغذية العاملي إىل أن االقتصادات احمللية‬ ‫هلذه البلدان تلقت أكثر من ‪ 153‬مليون دوالر منذ بداية‬ ‫عام ‪ ،2013‬نتيجة استخدام هذا النظام‪.‬‬ ‫ويقول األردن إنه يستضيف حنو ‪ 580‬ألف الجئ سوري‬ ‫منذ بدء األزمة السورية يف آذار‪/‬مارس ‪ ،2011‬بينهم ‪130‬‬ ‫ألفاً يف خميم الزعرتي قرب حدوده الشمالية مع سوريا‪.‬‬ ‫وأدى النزاع السوري املستمر منذ حنو ‪ 30‬شهراً إىل هروب‬ ‫أكثر من مليوين شخص إىل دول اجلوار‪ ،‬ونزوح أكثر من‬ ‫أربعة ماليني شخص يف داخل سوريا هرباً من أعمال‬ ‫العنف اليت أودت بأكثر من ‪ 100‬ألف شخص‪ ،‬حبسب‬ ‫األمم املتحدة‪.‬‬

‫بريوت ‪( 9 - 18 -‬كونا) ‪ -‬عقد يف مقر احلكومة اللبنانية‬ ‫هنا اليوم اجتماع لسفراء وممثلي الدول املاحنة وممثلي املنظمات‬ ‫الدولية عرض فيه تقرير أعده البنك الدويل حول كلفة األزمة‬ ‫السورية على لبنان الذي أشار إىل املصاريف املباشرة للخزينة‬ ‫اللبنانية املقدرة بأكثر من مليار دوالر أمريكي على النازحني‪.‬‬ ‫وكان االجتماع الذي عقد برئاسة رئيس حكومة تصريف‬ ‫األعمال اللبنانية جنيب ميقايت قد خصص للبحث يف‬ ‫تداعيات األزمة السورية على االقتصاد واجملتمع اللبناين‪.‬‬ ‫وقال ميقايت يف كلمة له إن لبنان يواجه بفعل النزاع الدائر‬ ‫يف سوريا أزمة نزوح غري مسبوقة من حيث احلجم قد تشكل‬ ‫عامل تنازع إضافياً يؤثر على اجملتمع اللبناين ما مل يتم‬ ‫مواجهتها بشكل سريع وفعال‪.‬‬ ‫وكشف عن وضع البنك الدويل تقييماً لألثر والكلفة لألزمة‬ ‫السورية على لبنان مشرياً إىل أنه سيقدم يف اجتماع جمموعة‬ ‫الدعم الدويل للبنان املقرر عقده يف الـ‪ 25‬من الشهر احلايل‬ ‫على هامش اجتماعات اهليئة العامة لألمم املتحدة يف‬ ‫نيويورك‪.‬‬ ‫ورأى أن التقرير جيب اعتماده كتقييم متداول وقابل للتعديل‬ ‫وعليه أن يغطي فرتة ثالث سنوات من العام ‪ 2012‬إىل العام‬ ‫‪ 2014‬مشدداً على ضرورة حتمل اجملتمع الدويل مسؤوليته‬ ‫جتاه لبنان كون األخري يتوىل العبء األكرب ألزمة النازحني‬ ‫السوريني بني دول املنطقة نظراً لعدد النازحني باملقارنة مع‬ ‫حجم لبنان وعدد سكانه وارتفاع الكثافة السكانية لديه‪.‬‬ ‫من جهته أشار وزير الشؤون االجتماعية اللبناين وائل أبو‬ ‫فاعور إىل أن االجتماع املقرر عقده يف نيويورك لن يكون‬ ‫خمصصاً ملوضوع الالجئني ألن الشق األكرب منه سيكون‬ ‫خمصصاً للدعم السياسي الستقرار لبنان واستقالله وحلماية‬ ‫االستقرار الداخلي من أي تداعيات باإلضافة إىل دعم‬ ‫املؤسسات واجليش‪.‬‬ ‫وعرض أبو فاعور لبعض ما جاء يف تقرير البنك الدويل مشرياً‬ ‫إىل أن املصاريف املباشرة للخزينة اللبنانية لتأمني اخلدمات‬ ‫اإلضافية للنازحني بلغت مليار و‪ 100‬ألف دوالر أمريكي‬ ‫على مدى سنوات األزمة يف سوريا ‪.2013-2012‬‬ ‫وقال "لدينا تقلص يف إيرادات اخلزينة اللبنانية مببلغ مليار‬ ‫ونصف املليار دوالر بينما بلغت خسائر االقتصاد اللبناين‬ ‫نتيجة احلرب يف سوريا سبعة مليارات ونصف املليار دوالر‬ ‫مما أدى إىل تراجع يف الناتج احمللي واالستثمارات والسياحة‬ ‫واالستهالك وقطع الطرق الربية أمام التصدير"‪.‬‬ ‫ومن املتوقع أن يعقد مؤمتر دعم للبنان األسبوع املقبل يف‬ ‫األمم املتحدة على هامش انعقاد اجلمعية العمومية لألمم‬ ‫املتحدة يتمحور حول أربع نقاط وهي دعم االستقرار ودعم‬ ‫املؤسسات ودعم اجليش اللبناين وحبث مسألة النازحني‬ ‫وأعباء األزمة السورية على الواقع اللبناين‪.‬‬ ‫يذكر أن عدد الالجئني السوريني املسجلني لدى مفوضية‬ ‫شؤون الالجئني يف األمم املتحدة فاق ‪ 740‬ألف شخص‬ ‫يف حني وزارة الشؤون االجتماعية أشارت يف وقت سابق‬ ‫إىل وجود مليون و‪ 200‬ألف سوري مقيم على األراضي‬ ‫اللبنانية‪.‬‬

‫‪ 24‬أيلول ‪ / 2013‬العددالثامن و الثالثون‬

‫‪7‬‬


‫حقوق اإلنسان‬

‫أهم نتائج التقرير بشأن استخدام سوريا أسلحة كيماوية‬ ‫أفاد تقرير أعده خرباء من األمم املتحدة استخدام أسلحة‬ ‫كيمائية على نطاق واسع يف منطقة غوطة يف العاصمة‬ ‫السورية دمشق يف ‪ 21‬أغسطس‪/‬آب‪.‬‬ ‫وقالت الواليات املتحدة وبريطانيا وفرنسا إن التقرير أكد‬ ‫موقفاً يرمي إىل حتميل احلكومة السورية مسؤولية اهلجوم‪،‬‬ ‫لكن دمشق تنفي االهتامات املنسوبة إليها‪.‬‬ ‫ويستهل التقرير نتائجه مبقدمة تربز مالحظة أكد فيها‬ ‫األمني العام لألمم املتحدة بان كي مون ما توصل إليه‬ ‫التقرير من نتائج رئيسية توصلت إليها بعثة األمم املتحدة‪،‬‬ ‫مشدداً يف الوقت عينه على وجهة نظره بأن مثة جرمية حرب‬ ‫قد ارتكبت وأن اجملتمع الدويل يتحمل مسؤولية أخالقية‬ ‫تكفل حتميل املسؤولية ملرتكيب هذه اجلرائم‪.‬‬ ‫ويؤكد هذا التحذير أن مجيع األدلة اليت مجعها التقرير ميكن‬ ‫استخدامها على حنو قانوين‪ ،‬فضالً على التأكيد على أن‬ ‫كل ما جرى مجعه من أدلة على األرض تفضي إىل تتبع‬ ‫زمين لطائفة من األعمال الوحشية ارتكبتها أطراف عديدة‬ ‫يف الصراع‪.‬‬ ‫استمعنا إىل أدلة أجهزة املخابرات األمريكية والربيطانية‬ ‫والفرنسية‪ ،‬وشاهدنا مقاطع فيديو على موقع تبادل امللفات‬ ‫يوتيوب لضحايا‪ ،‬وها هو اآلن أول تأكيد مستقل ومعتمد‬ ‫يفيد "بالدليل الواضح واملقنع" استخدام أسلحة كيمائية يف‬ ‫هجمات احلادي والعشرين من أغسطس‪/‬آب‬ ‫ظروف صعبة‬ ‫وكان استخدام غاز األعصاب (السارين) والتحقق من‬ ‫تسليم أنظمة صواريخ أرض أرض املادة املعنية بالدراسة‬ ‫يف التقرير‪ ،‬مع مالحظة أن املفتشني األممني مل يشريوا يف‬ ‫أي من أجزاء التقرير صراحة إىل تنفيذ اهلجمات بإذن من‬ ‫الرئيس السوري بشار األسد‪.‬‬ ‫ويتضمن التقرير بياناً واضحاً بشأن طريقة ومنهاج فريق‬ ‫التفتيش أثناء العمل‪ ،‬كما يؤكد التقرير على ظروف العمل‬ ‫الصعبة واخلطرية اليت واجهت فريق العمل‪.‬‬ ‫بيد أن اخلرباء صرحوا بوضوح بأهنم كانوا قادرين على مجع‬ ‫"الكمية الالزمة من العينات"‪ ،‬فضالً عن قدرهتم على إجراء‬ ‫مقابالت خاصة مع عدد من الناجني‪.‬‬ ‫وتعترب الذخائر – والصواريخ غري املوجهة – العنصر الرئيسي‬

‫‪ 24‬أيلول ‪ / 2013‬العدد الثامن والثالثون‬

‫يف هذا التقرير‪ ،‬كما مجع الفريق عينات من غاز األعصاب‬ ‫(السارين) من معظم خملفات الرؤوس احلربية‪.‬‬ ‫لكن األكثر أمهية هو استخدام نوعني من الصواريخ‪ ،‬أنظمة‬ ‫روسية الصنع عيار ‪ 140‬ميليمرتاً يصل أكربها إىل ‪330‬‬ ‫ميليمرتاً على حنو خاص‪ ،‬وهي أنظمة أسلحة‪ ،‬حبسب‬ ‫منظمة مراقبة حقوق اإلنسان وعدد من خرباء األسلحة‪،‬‬ ‫خيضع استخدامها لرقابة من قوات احلكومة السورية خالل‬ ‫الصراع‪.‬‬ ‫ويتتبع املدون واخلبري براون موزيس على مدونته استخدام‬ ‫أسلحة من عيار ‪ 330‬ميليمرتاً‪ ،‬كما تشري أدلة طبية إضافية‬ ‫إىل تعرض الضحايا إىل غاز األعصاب‪.‬‬

‫حكايات إنسانية من مخيمات‬ ‫اللجوء السوري في لبنان‬ ‫تتزايد احتياجات الالجئني السوريني مع ارتفاع عددهم‬ ‫بشكل ال يتناسب مع إمكانيات لبنان‪ ،‬يف هذه الغرفة تنام‬ ‫رشا ابنة الثمانية عشرة عاماً وهي حامل يف شهرها الثامن‪،‬‬ ‫هي ٌأم لطفلني‪ ،‬زوجها مفقود وال تعرف عنه شيئاً‪ ،‬تدهور‬ ‫وضعها الصحي يف اآلونة األخرية بسبب الظروف البيئية‬ ‫اليت تعيش فيها‪.‬‬ ‫تعيش رشا وأربعون عائلة تقريباً‪ ،‬يف هذا املخيم يف بلدة‬ ‫كرتمايا حيث يشفق عليها اجلريان‪ ،‬كأم حممد اليت ال ترتكها‬ ‫على الرغم من أوضاعها السيئة هي أيضاً‪ ،‬تتزايد احتياجات‬ ‫الالجئني السوريني مع ارتفاع عددهم بشكل ال يتناسب مع‬ ‫دق ناقوس اخلطر‪.‬‬ ‫إمكانيات لبنان الذي ّ‬ ‫ومت استدعاء علي طافش صاحب األرض اليت أقيم‬ ‫عليها املخيم مرات عدة من قبل اجلهات األمنية كونه‬ ‫أقام خميماً على أرض ميلكها‪ ،‬يف وقت ال يسمح لبنان‬ ‫بإقامة التجمعات الكبرية لألجانب على أراضيه بعد ظاهرة‬ ‫املخيمات الفلسطينية‪ ،‬وحدها الدجاجات هنا تأكل من‬ ‫دون أن تفكر فيما كانت ستجوع غداً أم ال‪ ،‬أما األوالد‬ ‫فيلعبون لعبة بدائية من أحجار كبرية وصغرية جيمعوهنا‪،‬‬ ‫ويبنون منها منزالً مه ّدماً‪ ،‬مث جيلسون فوقه‪ ،‬لعلهم يعودون‬ ‫يوماً إىل منازهلم وإن كانت مه ّدمة‪.‬‬

‫تأكيدات جازمة‬ ‫لذا وباختصار توصل املفتشون األمميون إىل استخدام‬ ‫األسلحة الكيمائية على نطاق كبري نسبياً‪ ،‬كما توجد‬ ‫مزاعم استخدام لألسلحة الكيمائية خالل جمموعة من‬ ‫احلوادث السابقة‪ ،‬لكنها مل ختضع للتحقيقات يف إطار‬ ‫هذه التفاصيل‪ ،‬كما توجد معلومات تفصيلية بشأن نتائج‬ ‫املفتشني يف مالحق التقرير املختلفة‪ ،‬فامللحق رقم ‪ 5‬يتعامل‬ ‫بالتفصيل مع الذخائر اليت استخدمت يف اهلجمات‪ ،‬كما‬ ‫توجد صور للمخلفات ورسوم ومقاييس تصف تفصيالً‬ ‫األسلحة‪.‬‬ ‫ويشري نظام األسلحة عيار ‪ 140‬ميليمرتاً الذي حيمل نقش ًا‬ ‫روسياً إىل منشأها الروسي‪ ،‬كما أن الذخرية األكرب من‬ ‫عيار ‪ 330‬ميليمرتاً‪ ،‬املذكورة سابقاً‪ ،‬نوع من األسلحة‬ ‫استخدمتها قوات احلكومة السورية‪.‬‬ ‫وهنا ال بد من اإلشارة إىل اعرتاضني رمبا من اجلدير ذكرمها‪:‬‬ ‫أن املعارضة السورية استولت على خمزون كبري من أسلحة‬ ‫احلكومة خالل الصراع الدائر‪ ،‬وكما أشار تقرير املفتشني‬ ‫نقلها أوأنه «أمنستي» و«هيومان رايتس» تطالبان بإحالة‬ ‫مثة الكثري من الذخائر واملخلفات اليت قد جرى‬ ‫بعبارة أخرى التالعب هبا‪.‬‬ ‫«حقوق اإلنسان» في سوريا لـ«الجنائية الدولية»‬ ‫وكان املفتشون يف بعض احلاالت قادرين على تقدير مسار‬ ‫طالبت منظمتا العفو الدولية «أمنسيت» وهيومان‬ ‫الصواريخ على أرجح التقديرات‪ ،‬وهو ما يبدو مرة أخرى‬ ‫مبثابة إثبات للمزاعم األمريكية اليت تفيد بأهنا أطلقت من رايتس ووتش األمم املتحدة بإحالة ملف انتهاكات حقوق‬ ‫اإلنسان يف سوريا للمحكمة اجلنائية الدولية‪.‬‬ ‫مناطق ختضع لسيطرة قوات احلكومة عليها‪.‬‬ ‫وقالت منظمة العفو الدولية‪ ،‬يف بيان هلا‪ ،‬إن «جرائم‬ ‫ترتكب يوميًا يف سوريا»‪ ،‬مؤكدة أن كشف هوية املسؤولني‬ ‫عن هذه اجلرائم أمر منتظر منذ وقت طويل‪.‬‬ ‫ورأى ريتشارد ديكر‪ ،‬مدير دائرة القضاء الدويل يف هيومان‬ ‫رايتس ووتش‪ ،‬أن إحالة امللف السوري للمحكمة اجلنائية‬ ‫الدولية أمر «أساسي إلحقاق العدالة»‪ ،‬مضيفاً‪« :‬وضع‬ ‫األسلحة الكيماوية حتت الرقابة وعدم مالحقة من‬ ‫استخدموها هو إهانة للمدنيني الذين قتلوا»‪.‬‬ ‫وأوضحت هيومان رايتس ووتش أن «إحالة ملف استخدام‬ ‫السالح الكيماوي يف سوريا للمحكمة اجلنائية الدولية‬ ‫سيوجه رسالة قوية إىل مجيع أطراف النزاع مفادها أنه لن يتم‬ ‫القبول باجلرائم اخلطرية اليت ترتكب منتهكة القانون الدويل‪،‬‬ ‫مبا فيها جرائم احلرب واجلرائم ضد اإلنسانية»‪.‬‬


‫أطفال الثّورة‬

‫خمس سنوات من حمص المحاصرة معاناة سوريا مستمرة واألطفال‬ ‫"أشهر ابتسامة سورية" لطفل بعمر ِ‬ ‫يدفعون الفاتورة األعلى‬ ‫ضمن حملة "ارفع صوتك من أجل أطفال سوريا" طغت صوره على تعليقات أبناء وطنه‬ ‫األمم املتحدة أعلنت أن عدد األطفال بني الالجئني‬ ‫السوريني يقدر مبليون طفل‬

‫دمشق – جفرا هباء‬ ‫ابتسامة فراس ذي اخلمس سنوات أصبحت األشهر سورياً‪،‬‬ ‫حىت إن صوره املبتسمة دوماً انتشرت بني السوريني بدافع‬ ‫إنعاش األمل‪ ،‬وكأهنا حتولت لوصفة سحرية تواجه جوعاً‬ ‫وموتاً يومياً‪.‬‬ ‫وبينما ينشغل العامل كله مبناقشة معاقبة النظام السوري على‬ ‫استخدام السالح الكيماوي‪ ،‬حتتل ابتسامة فراس حيزاً‬ ‫واسعاً‪ ،‬فيتبادلون الرسائل بـ"لينك" الفيديو الذي مجع عدة‬ ‫صور للطفل املبتسم‪ ،‬معه مالحظة بنهاية الرسالة "تفرج‬ ‫وتفاءل‪ ..‬اهلل حيميه"‪.‬‬ ‫فراس حماصر يف محص احملاصرة مع أمه منذ سنة وثالثة‬ ‫أشهر تقريباً‪ ،‬من حي الصفصافة‪ ،‬ولكنه تقريباً ال حيمل‬ ‫عنواناً ثابتاً اآلن‪ ،‬إذ أنه بعد أن استشهد أخوه يف واحدة‬ ‫من املظاهرات يف بداية الثورة‪ ،‬والتحق أبوه باجليش احلر‪،‬‬ ‫وقصف منزله‪ ،‬نزح مع من تبقى من عائلته من حي إىل حي‬ ‫يف محص احملاصرة‪.‬‬ ‫صفحة "عدسة شاب محصي" استطاعت إخراج صوره‬ ‫إىل العامل السوري اخلارجي‪ ،‬فظهر مبتسماً ضاحكاً يف كل‬ ‫تلك الصور‪ ،‬حامالً الفتات‪ ،‬متفنناً يف جلساته كأنه مدرك‬ ‫سحر تلك االبتسامة‪ ،‬وأخذ الفيديو اسم "فراس‪ ..‬ابتسامة‬ ‫محص"‪.‬‬ ‫وتبنت محلة "ارفع صوتك من أجل أطفال سوريا" الصور‬ ‫وحولتها إىل فيديو‪ ،‬لتختصر اجلملة األوىل اليت تظهر يف‬ ‫الفيديو عذابات أطفال سوريا‪" ،‬هل تعتقد أن ابتسامة‬ ‫تستطيع كسر احلصار ومواجهة القصف؟"‪.‬‬

‫جنيف ‪ -‬فرانس برس‬

‫الوضع املعيشي لطفل االبتسامة صعب كما وضع مجيع‬ ‫حماصري محص‪ ،‬فثمة من قال إن العمر يف أحياء محص‬ ‫القدمية "يداس بنعال األمل فتتحول الدقائق لساعات‬ ‫طويلة"‪.‬‬ ‫هناك يف محص احملاصرة منذ عام وثالثة أشهر أناس منسيون‬ ‫منذ ‪ 9‬يونيو‪/‬حزيران ‪ 2012‬عندما اقتحمت قوات األسد‬ ‫حي الغوطة يف محص‪.‬‬ ‫أكثر من ‪ 800‬عائلة بينهم أكثر من ‪ 250‬طفالً حتت‬ ‫سن السادسة‪ ،‬وحوايل ‪ 45‬رضيعاً‪ ،‬و‪ 4‬مستشفيات ميدانية‬ ‫تكاد تكون خالية من األدوية الفعالة واحلقيقية‪ ،‬يقبعون‬ ‫حتت احلصار منذ أكثر من عام‪.‬‬ ‫وإن أصبح اسم "محص احملاصرة" عابراً مير على نشرات‬ ‫األخبار ويتجول بني احملطات الفضائية وكأنه اسم املدينة‬ ‫وليس اسم جزء حمتل احتالالً كامالً‪ ،‬فإن فراس "ابتسامة‬ ‫محص" أرسل ابتسامة ذلك احلصار املخنوقة بدموع املوت‬ ‫واحلرمان‪.‬‬

‫أطفال سوريا يدخلون عامهم الدراسي وسط أجواء الحرب‬ ‫نحو ‪ 3000‬مدرسة في سوريا دمرت بالكامل ومدارس أخرى تحولت إلى مالجئ‬ ‫زينب خرفايت‬ ‫بدأ العام الدراسي اجلديد يف سوريا وسط تزايد خماوف‬ ‫األهايل من األخطار احملدقة بإرسال أبنائهم إىل املدارس يف‬ ‫بلد يشهد "حرباً" منذ أكثر من عامني ونصف‪.‬‬ ‫واستهلت مدرسة "هنلة زيدان" بضاحية املزة قرب دمشق‬ ‫العام اجلديد بنشاط ليس مبعهود‪ ،‬ليبدأ األطفال السوريون‬ ‫عامهم الدراسي اجلديد واحلماس يظهر على حمياهم‬ ‫بوضوح‪.‬‬ ‫وجنت هذه املدرسة من آثار القتال والقصف العنيف خالل‬ ‫األزمة السورية‪ ،‬يف حني مت تدمري ما يقارب ‪ 3000‬مدرسة‬ ‫يف املدن السورية األخرى والباقي منها حتول إىل مالجئ أو‬ ‫إىل خطوط متاس عسكرية‪ ،‬مما زاد من أعداد التالميذ يف‬ ‫مثل هذه املدرسة‪.‬‬ ‫وكانت منظمة األمم املتحدة للطفولة "يونيسيف" أعلنت‬ ‫مؤخراً أن حنو ‪ %40‬من التالميذ بني السادسة واخلامسة‬

‫عشر عاماً يف سوريا توقفوا عن ارتياد املدارس يف ظل احلرب‬ ‫املستمرة منذ أكثر من عامني وما خلفته أيضاً من أزمات‬ ‫نفسية لألطفال‪.‬‬ ‫وتقول ابتسام درويش‪ ،‬وهي إحدى املعلمات مبدرسة‬ ‫"هنلة زيدان"‪ ،‬إن األطفال يعانون من مشاكل سلوكية‬ ‫كنتيجة طبيعية للظروف اليت تعيشها البالدة‪ ،‬مشرية إىل أن‬ ‫األساتذة حياولون تقومي هذه السلوكيات"‪.‬‬ ‫عودة األطفال السوريني للمدارس داللة على جتدد األمل‪،‬‬ ‫رغم تزايد خماوف األهايل من األخطار احملدقة بإرسال‬ ‫أبنائهم إىل املدارس‪ ،‬وعلى الرغم من تأكيدات وزارة الرتبية‬ ‫السورية أهنا اختذت كافة اإلجراءات واالستعدادات لبدء‬ ‫العام الدراسي اجلديد‪ ،‬يظل احلفاظ على سالمة العملية‬ ‫التعليمية مهمة شائكة تقع على كاهل كافة األطراف املعنية‬ ‫باألزمة‪.‬‬

‫أعلنت األمم املتحدة أن عدد األطفال بني الالجئني‬ ‫بسبب النزاع يف سوريا وصل اجلمعة إىل مليون طفل‪ ،‬فيما‬ ‫نزح مليونان آخران داخل بالدهم‪ ،‬وقال مدير وكالة األمم‬ ‫املتحدة للطفولة "يونيسف"‪ ،‬أنطوين اليك‪ ،‬يف بيان صدر‬ ‫يف جنيف‪ ،‬إن "املليون الالجئ ليس رقماً كسائر األرقام‪،‬‬ ‫إنه طفل حقيقي‪ ،‬انتزع من بيته‪ ،‬وحىت رمبا من عائلته‪،‬‬ ‫ويواجه األهوال"‪ ،‬ويشكل األطفال ما ال يقل عن نصف‬ ‫العدد اإلمجايل لالجئني السوريني‪ ،‬كما تفيد إحصاءات‬ ‫األمم املتحدة‪.‬‬ ‫وقد جلأ معظمهم إىل لبنان واألردن وتركيا والعراق ومصر‪،‬‬ ‫لكن أعداد الذين يهربون إىل مشال إفريقيا وأوروبا تتزايد‪،‬‬ ‫وأفادت أحدث إحصاءات األمم املتحدة عن ‪ 740‬ألف‬ ‫الجئ سوري تقل أعمارهم عن ‪ 11‬عاماً‪.‬‬ ‫من جهته‪ ،‬قال أنطونيو غيترييس املفوض األعلى لألمم‬ ‫املتحدة لالجئني إن "املسألة املطروحة ليست أقل من‬ ‫تأمني البقاء والرفاهية جليل من األبرياء" وأضاف أن "شبان‬ ‫سوريا خيسرون منازهلم وأفراداً من عائالهتم ومستقبلهم‪،‬‬ ‫وحىت بعد أن جيتازوا احلدود إىل األمان‪ ،‬يبقون يف حالة‬ ‫صدمة وإحباط وحيتاجون إىل سبب يدعو إىل األمل"‪.‬‬ ‫إىل ذلك‪ ،‬أوضحت األمم املتحدة أيضاً أن ‪ 3500‬طفل‬ ‫جلؤوا إىل األردن ولبنان والعراق‪ ،‬من دون أن يرافقهم أحد‬ ‫من أفراد عائالهتم‪ ،‬ومتكنت املفوضية العليا لالجئني من‬ ‫أن تسجل كل طفل الجئ بامسه‪ ،‬وهي تساعد األمهات‬ ‫اللوايت أجننب يف املنفى للحصول على شهادات والدة‬ ‫ألطفاهلن‪ ،‬حىت ال يصبحوا بدون جنسية‪.‬‬ ‫يذكر أن أكثر من مئة ألف شخص قتلوا‪ ،‬حبسب أرقام‬ ‫األمم املتحدة منذ اندالع األزمة يف سوريا قبل أكثر من‬ ‫سنتني‪ ،‬بينهم سبعة آالف طفل‪.‬‬

‫‪ 24‬أيلول ‪ / 2013‬العددالثامن و الثالثون‬

‫‪9‬‬


‫املرأة واجملتمع‬

‫المرأة السورية والثورة‪ :‬سيدات بحثن عن حرية فقدها الجميع رجا ًال ونساء‬ ‫رغم وصف السلطات السورية املتظاهرين واحملتجني ضد‬ ‫النظام طوال عامني ونصف بأهنم جمموعات سلفية وإرهابية‪،‬‬ ‫إال أن الالفت أن التظاهرات واالحتجاجات اليت شهدهتا‬ ‫سورية ليست ذكورية‪ ،‬بل كان للمرأة دور بارز وهام فيها‪،‬‬ ‫على الصعيد السياسي واالجتماعي وحىت امليداين‪.‬‬ ‫قبل انطالق "االنتفاضة" السورية بيومني‪ ،‬وحتديداً يف ‪16‬‬ ‫مارس ‪ّ ،2011‬فرقت قوات األمن السورية جتمعاً ضم‬ ‫عشرات النسوة من أهايل املعتقلني السياسيني يف سورية‬ ‫قرب وزارة الداخلية وسط العاصمة دمشق‪ ،‬حيث جتمعن‬ ‫حامالت صور املعتقلني ورفعن الفتات تطالب بإطالق‬ ‫سراحهم ورفع قانون الطوارئ وتكريس احلريات العامة‪،‬‬ ‫وتدخلت قوات األمن لتفريقهن بقسوة وعنف‪ ،‬واعتقلت‬ ‫كن يف تلك اللحظة أشجع من الرجال‪ ،‬ومنذ‬ ‫بعضهن‪ ،‬و ّ‬ ‫تلك اللحظة بدأت مشاركة املرأة السورية تربز كعنصر‬ ‫أساسي يف الثورة وعامل هام من عوامل جناحها‪.‬‬ ‫مل يقتصر دور النساء على العمل امليداين ومشاركة الشباب‬ ‫والرجال بالتظاهرات‪ ،‬بل كان للمرأة السورية مشاركة سياسية‬ ‫وحقوقية هامة جداً‪ ،‬فقد كان للناشطات السياسيات دور‬ ‫إعالمي هام يف الرتويج ملطالب السوريني وتوضيح أهداف‬ ‫املظاهرات السورية‪ ،‬كما شاركت الناشطات احلقوقيات يف‬ ‫توثيق االنتهاكات اليت قامت هبا القوات األمنية السورية‪.‬‬ ‫فضالً عن بعض الناشطات السياسيات املعارضات‪ ،‬اللوايت‬ ‫كن يف صفوف املعارضة اليت تعمل خبجل وحذر داخل‬ ‫ليعلن‬ ‫سورية‪ ،‬برزت سيدات من قلب املؤسسة احلكومية ّ‬ ‫تضامنهن مع الشعب ومطالبه بالكرامة واحلرية واملساواة‪،‬‬ ‫مضحني باملكانة املرموقة اليت وصلن إليها على الصعيد‬ ‫ّ‬ ‫احلكومي واالجتماعي دون أسف‪.‬‬ ‫ملياء احلريري‪ ،‬أول سيدة دبلوماسية سورية رفيعة املستوى‬ ‫أعلنت انشقاقها عن النظام يف يوليو ‪ ،2012‬وهددت‬ ‫املؤسسة الدبلوماسية السورية باالهنيار فيما لو استمر‬ ‫مسلسل انشقاق الدبلوماسيني‪ ،‬ورغم ّاتاذ السلطات‬ ‫السورية إجراءات ثأرية ضدها وضد زوجها السفري السوري‬ ‫يف دولة اإلمارات عبد اللطيف الدباغ الذي أعلن انشقاقه‬ ‫أيضاً‪ ،‬بسبب موقفها املؤيد للثورة إال أهنا مل ولن تشعر‬ ‫باألسف على اخلطوة اليت قامت هبا‪.‬‬ ‫كانت احلريري‪ ،‬رئيسة البعثة الدبلوماسية السورية يف قربص‪،‬‬ ‫ابنة مدينة درعا اليت يلقبها السوريون بـ "مهد الثورة" حيث‬ ‫انطلقت منها شرارهتا‪ ،‬ظاهرة استثنائية يف تلك األيام اليت‬ ‫كان فيها الرهان على سقوط النظام غري مضمون على‬ ‫اإلطالق‪ ،‬وحول هذا القرار املصريي قالت لـ(العرب) "يف‬ ‫احلقيقة اختذت قراري منذ بدايات الثورة‪ ،‬وكان يل تواصل‬ ‫دائم مع بعض الناشطني واملعارضني‪ ،‬وطلب مين البعض‬ ‫البقاء مبنصيب ألكون أكثر فائدة‪ ،‬لكين مل أعد احتمل عنف‬ ‫النظام وحجم القتل والدمار"‪.‬‬ ‫‪ 24‬أيلول ‪ / 2013‬العدد الثامن والثالثون‬

‫كان النظام السوري ال يسمح بأي شكل للدبلوماسيني‬ ‫بتقدمي استقاالهتم‪ ،‬وكانت األجهزة األمنية هي املشرفة على‬ ‫اختيار الدبلوماسيني من األكثر والءً إالّ ما ندر‪ ،‬وهذه‬ ‫الفئة القليلة اليت ترفعت جبدارة كانت ختشى من ردة فعل‬ ‫النظام االنتقامية‪ ،‬ومن واقع جتربتها وخربهتا قالت احلريري‬ ‫"مل يُسمح للدبلوماسيني السوريني بتقدمي استقاالهتم‬ ‫أبداً‪ ،‬فرتمجة االستقالة لدى النظام تعين االنشقاق‪ ،‬وأي‬ ‫إحياء باالستقالة أو تسريب من األجهزة األمنية بأن أحد‬ ‫الدبلوماسيني ينوي االستقالة ـ جمرد نية فقط ـ يدفع بالوزارة‬ ‫إىل إصدار قرار بإعادة الدبلوماسي إىل دمشق فوراً"‪.‬‬ ‫اعترب النظام ما قامت به شرحية واسعة من نساء سورية‬ ‫مترداً غري مسموح به‪ ،‬فقد اعتاد أن ال تشارك املرأة السورية‬ ‫ّ‬ ‫منذ استالم حزب البعث السلطة قبل حنو مخسة عقود‬ ‫يف مظاهرات ذات أهداف سياسية أو شبه سياسية‪ ،‬بل‬ ‫مبسريات تأييد لرأس السلطة برعاية االحتاد العام النسائي‪،‬‬ ‫وهي اهليئة النسائية اليت تشرف عليها السلطة والوحيدة‬ ‫العاملة بعد أن حلت السلطات املنظمات النسائية التابعة‬ ‫جلميع األحزاب األخرى‪.‬‬ ‫عمد النظام ملعاقبة احلريري ومن تالها بعقوبات صارمة‪،‬‬ ‫وكان رد فعله ثأرياً‪ ،‬وفرض عقوبات مالية وإدارية قاسية جداً‬ ‫عليها وعلى أسرهتا‪ ،‬عقوبات ال مربر هلا سوى ألهنا ّاتذت‬ ‫موقفاً رافضا ألسلوب تعاطي النظام مع ثورة الشعب اليت‬ ‫استمرت سلمية ألشهر طويلة‪ ،‬وقالت الدبلوماسية املقيمة‬ ‫خارج سورية مؤقتاً "كان النظام خيشى من أن تشجع موجة‬ ‫االنشقاقات الكثري من املرتددين على االنشقاق وأن تبدأ‬ ‫املؤسسة الدبلوماسية باالهنيار"‪.‬‬ ‫يف اجلانب السياسي‪ ،‬قالت احلريري "الدور احلقيقي‬ ‫والفاعل هو أوالً وأخرياً للحراك الشعيب واملد الثوري على‬ ‫األرض‪ ،‬وحنن على يقني بأن من سيقرر مصري سورية هم‬ ‫ثوار الداخل املدعومني من اجليش السوري احلر"‪ ،‬وأضافت‬ ‫يؤمن‬ ‫""لقد أضاع النظام كل الفرص لتحقيق حل سياسي ّ‬ ‫انتقال سورية إىل بلد دميقراطي تعددي تداوي�� للسلطة‬ ‫وجينب البالد املواجهة املسلحة وإراقة الدماء‪ ،‬لقد فقد‬ ‫شرعيته مع الرصاصة األوىل اليت أطلقها على شعبه"‪.‬‬

‫التغربية السورية في آخر مآسيها ‪ .‬والدة‬ ‫امرأة سورية بعد لحظات من وصولها‬ ‫إيطاليا على متن قارب متهالك ‪.‬‬ ‫أظهر مقطع مصور نشر اإلثنني على موقع "يوتيوب" عملية‬ ‫إنقاذ جديدة لعشرات الالجئني السوريني الفارين حبياهتم‬ ‫إىل إيطاليا‪ ،‬عرب ما يعرف بـ"قوارب املوت" املتهالكة‪..‬‬ ‫وأوضح املقطع كيف كان القارب الصغري ينوء مبن حيملهم‬ ‫من الالجئني الذين تكدسوا فيه‪ ،‬قبل أن يصلوا إىل “شاطئ‬ ‫األمان” حتت جنح الظالم‪..‬‬ ‫وقد توالت اللقطات اليت توضح مساعدة السلطات‬ ‫اإليطالية لألطفال والنساء على مغادرة املركب‪ ،‬لكن أكثرها‬ ‫تأثرياًكانت تلك اللقطة اليت ظهرت فيها امرأة حامل متشي‬ ‫بتثاقل ووهن‪ ،‬لتضع وليدها مباشرة بعد إنقاذها‪..‬‬ ‫وأوضحت صحيفة "ذي لوكال" أن جمموع من أنقذوا على‬ ‫منت هذا املركب يصل إىل ‪ 158‬الجئ‪ ،‬بينهم امرأة كانت‬ ‫يف اللحظات األخرية من محلها وأجنبت بعد وقت قصري‬ ‫من وصوهلا‪..‬‬ ‫نقلت املرأة احلامل إىل سفينة للبحرية اإليطالية ليقوم‬ ‫األطباء بفحصها‪ ،‬قبل أن تقلها طائرة إىل مدينة كاتانيا يف‬ ‫صقلية حيث أجنبت طفلة‪..‬‬ ‫وكان القارب حيمل ‪ 44‬طفالً‪ 20 ،‬امرأة و ‪ 94‬رجالً‪،‬‬ ‫وقد قامت طائرة تابعة للبحرية اإليطالية بإرشاد القارب إىل‬ ‫الشاطئ‪ ،‬ليتوىل خفر السواحل بعدها نقل الالجئني إىل‬ ‫اثنني من السفن التابعة للبحرية‪ ،‬مث إىل ميناء سرياكيوز‪..‬‬ ‫وأبان الشريط خفر السواحل وهم يوزعون بعض الطعام‬ ‫على األطفال املنهكني‪ ،‬بينما توىل آخرون نقل املرأة احلامل‬ ‫على محالة طبية‪..‬‬ ‫وقالت مفوضية الالجئني التابعة لألمم املتحدة أن ‪3300‬‬ ‫الجئ سوري وصلوا إىل إيطاليا على منت قوارب‪ ،‬خالل‬ ‫األسابيع األخرية‪ ،‬هرباً من جحيم احلرب اليت يشنها نظام‬ ‫بشار األسد على الشعب السوري‪..‬‬


‫عامليات‬

‫مقال فالديمير بوتين في صحيفة «نيويورك تايمز»‬ ‫لقد دفعتين األحداث األخرية احمليطة يف سوريا إىل التحدث‬ ‫مباشرة مع الشعب األمريكي‪ ،‬وقادته السياسيني يف الوقت‬ ‫الذي تقل فيه االتصاالت بني جمتمعاتنا‪ ،‬لقد مرت‬ ‫العالقات بيننا مبراحل خمتلفة‪ ،‬وقفنا ضد بعضنا البعض‬ ‫خالل احلرب الباردة إال أننا كنا حلفاء ملرة واحدة يف السابق‬ ‫هزمنا فيها النازيني معاً‪ ،‬مث أنشئت املنظمة الدولية العاملية‪،‬‬ ‫األمم املتحدة ملنع مثل هذا الدمار من احلدوث مرة أخرى‬ ‫لقد فهم مؤسسو األمم املتحدة آنذاك أن القرارات اليت تؤثر‬ ‫يف احلرب والسلم جيب أن ال تتخذ إال من خالل توافق‬ ‫اآلراء‪ ،‬وقد كرست الواليات املتحدة حق النقض "فيتو" يف‬ ‫جملس األمن من جانب األعضاء الدائمني وذلك ضمن‬ ‫ميثاق األمم املتحدة‪ ،‬وهذا ما وطد العالقات الدولية على‬ ‫مدى عقود‪.‬‬ ‫ال أحد يريد أن يكون مصري األمم املتحدة ما كان مصري‬ ‫عصبة األمم‪ ،‬اليت اهنارت ألهنا تفتقر إىل النفوذ احلقيقي‪،‬‬ ‫إال أن هذا املصري ممكن أن نصل إليه إذا ما جتاوزت الدول‬ ‫الكربى األمم املتحدة وقررت القيام بعمل عسكري دون‬ ‫تفويض من جملس األمن لذا فإن توجيه ضربة حمتملة من‬ ‫قبل الواليات املتحدة على سوريا‪ -‬على الرغم من املعارضة‬ ‫الشديدة من الكثري من البلدان والزعماء السياسيني‬ ‫والدينيني الرئيسية‪ ،‬مبا يف ذلك البابا – يؤدي إىل مزيد من‬ ‫الضحايا األبرياء والتصعيد املستمر‪ ،‬ورمبا ينتشر الصراع إىل‬ ‫ما هو أبعد احلدود السورية‪ ،‬فمن شأن هذه الضربة زيادة‬ ‫العنف وإطالق العنان ملوجة جديدة من اإلرهاب كما ميكن‬ ‫أن تقوض اجلهود املتعددة لكافة األطراف يف حل املشكلة‬ ‫النووية االيرانية والصراع االسرائيلي‪ -‬الفلسطيين باإلضافة‬ ‫إىل املزيد من زعزعة االستقرار يف الشرق األوسط ومشال‬ ‫أفريقيا وهذا ما ميكن أن يدمر النظام بأكمله وخيل من توازن‬ ‫القانون والنظام الدويل‪.‬‬ ‫سوريا ال تشهد معركة من أجل الدميقراطية‪ ،‬ولكنها‬ ‫تشهد نزاعاً مسلحاً بني احلكومة واملعارضة يف بلد متعدد‬ ‫الديانات‪ ،‬فأبطال الدميقراطية احلقيقية يف سوريا هم بأعداد‬ ‫قليلة جداً‪ ،‬إذ يوجد هناك أكثر من ما يكفي من مقاتلي‬ ‫القاعدة واملتطرفني من كل املشارب الذين يقاتلون النظام‪،‬‬ ‫وقد وجهت وزارة اخلارجية األمريكية جبهة النصرة والدولة‬ ‫اإلسالمية يف العراق والشام للقتال مع املعارضة واملنظمات‬ ‫اإلرهابية‪ ،‬فهذا الصراع الداخلي الذي تغذيه األسلحة‬ ‫األجنبية املوردة للمعارضة‪ ،‬هو واحد من أكثر الصراعات‬ ‫الدموية يف العامل‪.‬‬ ‫املقاتلون هناك هم مرتزقة الدول العربية ومن املتشددين‬ ‫املوجودين يف الدول الغربية وحىت الروسية‪ ،‬وهذا ما‬ ‫يستدعي القلق العميق ألهنم قد يعودون إىل بلداننا مع‬ ‫اخلربة املكتسبة يف سوريا‪ ،‬وليبيا أبرز مثال فبعد كل شيء‬

‫حدث هناك انتقل املتطرفون إىل مايل‪ ..‬وهذا ما يهدد‬ ‫اجلميع‪.‬‬ ‫منذ البداية‪ ،‬دعت روسيا إىل احلوار السلمي لتمكني‬ ‫السوريني من وضع خطة توفيقية ملستقبلهم‪ ،‬حنن ال حنمي‬ ‫احلكومة السورية‪ ،‬لكننا حنمي القانون الدويل‪ ،‬حنن حباجة‬ ‫إىل استخدام جملس األمن التابع لألمم املتحدة‪ ،‬ونعتقد‬ ‫أن احلفاظ على القانون والنظام يف عاملنا اليوم املعقد‬ ‫واملضطرب هو واحد من الطرق القليلة للحفاظ على‬ ‫العالقات الدولية من االنزالق إىل الفوضى‪ ،‬القانون ال‬ ‫يزال هو القانون‪ ،‬وجيب علينا متابعته سواء أحببنا ذلك أم‬ ‫ال‪ ،‬ومبوجب القانون الدويل احلايل فإنه من غري املسموح‬ ‫استخدام القوة إال للدفاع عن النفس أو عن طريق قرار من‬ ‫جملس األمن‪ ،‬أي شيء آخر هو أمر غري مقبول مبوجب‬ ‫ميثاق األمم املتحدة و يشكل عمالً من أعمال العدوان‪.‬‬ ‫ال أحد يشك يف أنه مت استخدام الغاز السام يف سوريا‪،‬‬ ‫ولكن هناك ما يثري الشك بأن هذا السالح استخدم ليس‬ ‫من قبل اجليش السوري‪ ،‬ولكن من قبل قوى املعارضة‪،‬‬ ‫إلثارة تدخل خارجي من قبل أسيادهم األجانب األقوياء‪،‬‬ ‫التقارير تشري إىل أن املسلحني يستعدون هلجوم آخر –‬ ‫وهذه املرة ضد إسرائيل – وهذا ما ال ميكن جتاهله‪.‬‬ ‫املقلق يف املوضوع أن التدخل العسكري يف النزاعات‬ ‫الداخلية يف الدول األجنبية قد يصبح أمراً مألوفاً بالنسبة‬ ‫للواليات املتحدة‪ ،‬هل هذا يف مصلحة أمريكا على املدى‬ ‫الطويل؟ أنا أشك يف ذلك‪ ،‬املاليني يف مجيع أحناء العامل‬ ‫يرون بشكل متزايد أمريكا ليس بوصفها منوذجاً للدميقراطية‬ ‫ولكن كقوة غامشة ميكن االعتماد عليها وإقامة حتالفات‬ ‫معها حتت شعار "أنت إما معنا أو ضدنا"‪.‬‬ ‫القوة أثبتت عدم فاعليتها وأهنا بغري جدوى‪ ،‬أفغانستان‬ ‫اآلن تتأرجح‪ ،‬وال أحد يستطيع أن يقول ماذا سيحدث‬ ‫بعد انسحاب القوات الدولية‪ ،‬ليبيا منقسمة إىل قبائل‬ ‫وعشائر‪ ،‬ويف العراق ال تزال احلرب األهلية مستمرة‪ ،‬مع‬ ‫مقتل العشرات كل يوم‪ ،‬يف الواليات املتحدة العديد من‬ ‫أوجه التشابه بني العراق وسوريا‪ ،‬و السؤال املطروح ملاذا‬ ‫حكومتهم تريد تكرار األخطاء األخرية‪.‬‬ ‫مهما كانت الضربات قوية وهادفة ومهما كانت األسلحة‬ ‫متطورة فسقوط ضحايا من املدنيني أمر ال مفر منه‪ ،‬مبا‬ ‫يف ذلك كبار السن واألطفال‪ ،‬الذي من املفرتض أن هذه‬ ‫الضربات جيب محايتهم وليس قتلهم‪.‬‬ ‫العامل اآلن يتساءل‪ :‬إذا كنت ال تستطيع االعتماد على‬ ‫القانون الدويل‪ ،‬إذاً جيب عليك البحث عن طرق أخرى‬ ‫لضمان األمان‪ ،‬وبالتايل فإن عدداً متزايداً من البلدان تسعى‬ ‫إىل امتالك أسلحة الدمار الشامل وهذا أمر منطقي‪ ،‬إذا‬ ‫كان لديك قنبلة‪ ،‬ال أحد يلمسك‪ ،‬حنن مع احلديث عن‬

‫احلاجة إىل تعزيز منع االنتشار النووي‪ ،‬إال أن احلقيقة هذه‬ ‫تتآكل اآلن‪ ،‬علينا التوقف عن استخدام لغة القوة والعودة‬ ‫إىل مسار التسوية الدبلوماسية والسياسية املتحضرة‪ ،‬فقد‬ ‫ظهرت فرصة جديدة لتجنب عمل عسكري يف األيام‬ ‫القليلة املاضية‪.‬‬ ‫جيب على الواليات املتحدة وروسيا ومجيع أعضاء اجملتمع‬ ‫الدويل االستفادة من استعداد احلكومة السورية لوضع‬ ‫الرتسانة الكيميائية يف ظل رقابة دولية لتدمريها فيما بعد‪،‬‬ ‫الواليات املتحدة ترى هذا البديل األنسب للحل العسكري‬ ‫وفقاً لتصرحيات الرئيس أوباما األخرية‪.‬‬ ‫أنا أرحب باهتمام الرئيس يف مواصلة احلوار مع روسيا بشأن‬ ‫سوريا‪ ،‬جيب علينا أن نعمل معاً للحفاظ على إبقاء هذا‬ ‫األمل حياً‪ ،‬وهذا ما اتفقنا عليه يف اجتماع جمموعة الـ‪ 8‬يف‬ ‫ايرلندا الشمالية يف شهر يونيو املاضي‪ ،‬وبتوجيه النقاش حنو‬ ‫العودة إىل املفاوضات‪.‬‬ ‫إذا كنا نستطيع جتنب استخدام القوة ضد سوريا‪ ،‬سيؤدي‬ ‫ذلك إىل حتسني اجلو يف الشؤون الدولية وتعزيز الثقة املتبادلة‬ ‫وسيكون هذا النجاح مشرتك بيننا وباباً للتعاون بشأن‬ ‫القضايا اهلامة األخرى‪.‬‬ ‫عالقيت مع الرئيس أوباما العملية والشخصية هي عالمة‬ ‫الثقة املتنامية فيما بيننا‪ ،‬وأنا أقدر ذلك‪.‬‬ ‫لقد درست بعناية خطابه إىل األمة يوم الثالثاء الفائت‬ ‫واختلف معه مع التصريح الذي أدىل به عن االستثنائية‬ ‫األمريكية الذي أشار فيها إىل أن سياسة الواليات املتحدة‬ ‫هي ما الذي جيعل من أمريكا خمتلفة واستثنائية‪" ،‬إنه أمر‬ ‫خطري للغاية لتشجيع الناس على رؤية أنفسهم استثنائياً‪،‬‬ ‫مهما كانت الدوافع‪ ،‬هناك دول كبرية ودول صغرية‪ ،‬غنية‬ ‫وفقرية‪ ،‬مع تلك التقاليد الدميقراطية الطويلة تلك اليت ال‬ ‫تزال جتد طريقها إىل الدميقراطية‪ ،‬سياساهتم ختتلف وحنن‬ ‫مجيعا خمتلفون‪ ،‬ولكن عندما نسأل عن النعم الربانية‪ ،‬جيب‬ ‫علينا أال ننسى أن اهلل خلقنا على قدم املساواة‪.‬‬

‫‪ 24‬أيلول ‪ / 2013‬العددالثامن و الثالثون‬

‫‪11‬‬


‫األخرية‬

‫عدم تناول الرجل وجبة الفطور تصيبه بمرض القلب‬ ‫أظهرت دراسة جديدة‪ ،‬أن الرجال الذين ال يتناولون‬ ‫وجبات الفطور‪ ،‬معرضون ‪ %27‬أكثر من غريهم‪ ،‬للمعاناة‬ ‫من أمراض قلبية‪ ،‬أو اإلصابة بأزمة قلبية مفاجئة‪.‬‬ ‫وأفاد موقع "هيلث دي نيوز" األمريكي‪ ،‬أن باحثني من‬ ‫جامعة "هارفرد" أكدوا أن عادات األكل مرتبطة بالعوامل‬ ‫اليت تتسبب بأمراض القلب‪.‬‬ ‫ونقل عن "إيريك رمي"‪ ،‬وهو املعد الرئيسي للدراسة‪ ،‬قوله‬ ‫أن "الرجال الذين ال يتناولون الفطور‪ ،‬أكثر عرضة للمعاناة‬ ‫من زيادة الوزن‪ ،‬والسكري‪ ،‬وارتفاع ضغط الدم وارتفاع‬ ‫معدالت الكوليسرتول"‪.‬‬ ‫وأضاف "رمي" أن الرجل الذي ال يتناول الفطور‪ ،‬مييل أكثر‬ ‫للتدخني‪ ،‬وشرب الكحول‪ ،‬وعدم ممارسة الرياضة‪ ،‬وهو‬ ‫‪ %27‬أكث�� عرضة للمعاناة من أمراض قلبية أو اإلصابة‬ ‫بأزمة قلبية مفاجئة‪.‬‬ ‫ولفت إىل أن الرجال الذين ال يتناولون الفطور‪ ،‬خيتارون‬ ‫تناول وجبات كبرية‪ ،‬عندما يقررون األكل بعدها‪ ،‬موضحاً‬ ‫أن الضغط الذي يتعرض له اجلسم جراء دخول وحدات‬ ‫حرارية كثرية‪ ،‬دفعة واحدة إىل اجلسم مرات قليلة يومياً‪،‬‬

‫هل تعلم ما الموجود في الصورة؟‬ ‫جتد يف شوارع تركيا علب املاء البالستيكية هذه معلقة‬ ‫ومنتشرة يف كل األماكن‪ ،‬حيث يقوم املارة بإلقاء أغطية‬ ‫العلب البالستيكية فيها والسبب يف ذلك هو عمل اخلري‪..‬‬ ‫يأيت أي شخص حمتاج كرسي متحرك لذوي االحتياجات‬ ‫اخلاصة ويقوم بأخذ ومجع األغطية من هذه العلب ويقوم‬ ‫باٌستبدال وزن معني من األغطية من شركات ومصانع‬ ‫البالستيك بكرسي متحرك ‪.‬‬ ‫‪ 24‬أيلول ‪ / 2013‬العدد الثامن والثالثون‬

‫هو الذي يرفع خطر أمراض القلب‪.‬‬ ‫يشار إىل أن الباحثني استندوا يف دراستهم‪ ،‬اليت استمرت‬ ‫‪ 16‬سنة‪ ،‬على حوايل ‪ 27‬ألف أخصائي‪ ،‬من الذكور‪،‬‬ ‫يعملون يف اجملال الصحي‪ ،‬ومتت مراقبة عاداهتم الغذائية‪،‬‬ ‫وصحتهم بشكل عام‪ ،‬وتبني أن ‪ 1572‬منهم أصيبوا مبرض‬ ‫يف القلب‪ ،‬وتبني من الدراسة أيضاً‪ ،‬أن خطر إصابة الرجال‬ ‫بأمراض القلب‪ ،‬يرتفع بنسبة ‪ %55‬عند الذين يتناولون‬ ‫أطعمة يف وقت متأخر من الليل‪.‬‬ ‫وأوصت اجلمعية األملانية مرضى السكري بتناول السلطة‬ ‫واخلضراوات النيئة والبقوليات والتوت واملكسرات وبذور‬ ‫الكتان‪ ،‬وكذلك املنتجات املصنوعة من احلبوب الكاملة‪.‬‬ ‫وبذلك يكون قد متّ تنظيف الشوارع من األغطية ويف نفس‬ ‫الوقت حيصل احملتاج على كرسي متحرك‪.‬‬

‫قوت ّ‬ ‫الشتاء‪ ..‬مكدوس الباذنجان‬ ‫املكونات‪ :‬باذجنان حبجم صغري قدر اإلمكان‪ ،‬زيت زيتون‬ ‫يكفي لغمر حبات املكدوس‪ ،‬ملح‪ ،‬واحلشو‪ ..‬لكل كوب‬ ‫من اجلوز املفروم ملعقتا طعام من الفلفل األمحر احلار (أو‬ ‫البارد) املهروس بعد أن تزال بذوره‪ ،‬وسن ثوم مهروس‪..‬‬ ‫الطريقة‪ :‬يغسل الباذجنان وتزال أقماعه مع اإلبقاء على‬ ‫الزوائد اخلضراء‪ ،‬يغمر باملاء ويسلق مع التقليب بني احلني‬ ‫واآلخر حىت ينضج‪ ،‬ويراعى عدم تركه لفرتة طويلة كي ال‬ ‫يهرتئ‪ ،‬سنالحظ تغري لونه‪ ..‬يص ّفى وتزال الزوائد‪ ،‬وبطرف‬ ‫سكني نعمل يف كل حبة شقاً طولياً‪ ،‬وبطرف سكني أيضاً‬ ‫نضع بكل شق قليالً من امللح‪ ،‬فباإلضافة إىل أن امللح‬ ‫حيسن املذاق فهو أيضاً يساعد على خروج السوائل من‬ ‫الباذجنان‪ ..‬توضع حبات الباذجنان اململحة يف مصفاة‪،‬‬ ‫يوضع فوقها صحن مناسب وفوق الصحن يوضع شيء‬ ‫ثقيل (أنا وضعت برطمان خملل الفلفل الكبري) يرتك الثقل‬ ‫فوق الباذجنان ليلة كاملة‪ ،‬سنالحظ بعدها نزول السوائل‬ ‫خالل املصفاة وقد أصبحت حبات الباذجنان مسطحة‪،‬‬ ‫ختلط مكونات احلشو‪ ،‬مث حتشى احلبات هبذا اخلليط أمحر‬ ‫ف هذه احلبات الرائعة يف برطمان مناسب‪ ،‬مث‬ ‫ص ُّ‬ ‫اللون‪ ،‬تُ َ‬ ‫تغمر بزيت الزيتون حبيث يغطيها متاماً‪ ،‬تغطى بإحكام مع‬ ‫وضع إناء حتت الربطمان ألنه قد ينضح بعض الزيت منه‪،‬‬ ‫يرتك ليومني أو ثالثة فيكون جاهزاً للتقدمي‪" ..‬وصحتني"‬


العدد 38 من جسر