Page 1

‫مكونات الرسالة‬ ‫الغل ف )صفحة العنوان(‬ ‫• الجامعه – الكليه – القسم‪.‬‬ ‫• العنوان [عربى‪ ،‬إنجليزى]‪.‬‬ ‫• اسم الباحث‪.‬‬ ‫• المشرفين على البحث‪.‬‬ ‫• سنة المناقشة‪.‬‬ ‫الوبواب )‪ 4‬أوبواب(‬ ‫الوباب الول‪ :‬المقدمه‪:‬‬ ‫• المشكلة البحثية‪.‬‬ ‫• المهمية‪.‬‬ ‫• المهداف‪.‬‬ ‫الوباب الثانى‪ :‬الدراسات الساوبقة‪:‬‬ ‫• فصل ‪.1‬‬ ‫• فصل ‪...2‬‬ ‫الوباب الثالث‪ :‬السلوب الوبحثى‪:‬‬ ‫• المنهج البحثى‪.‬‬ ‫• الشامله والعينه‪.‬‬ ‫‪1‬‬


‫• أدوات البحث‪.‬‬ ‫• الطرق الحصائية‪.‬‬ ‫الوباب الراوبع‪ :‬النتائج والمناقشات‪.‬‬

‫طريقة كتاوبة الرساله‬ ‫ـــــــــــــــــــ‬

‫يتضمن البحث مجموعة من العناصر العامة التى تضفى عليه الكثير من سمات‬ ‫السلوب العلمى وخصائص البحث الجيد وفيما يلى هذه العناصر‪:‬‬ ‫‪-1‬‬

‫صفحة العنوان ‪:‬‬ ‫• تشمل الورقة الولى للبحث في الزاوية العليا من اليمين )إذا كان البحث‬ ‫باللغة العربية( ومن اليسار )إذا كان البحث باللغة النجليزية( اسم‬ ‫الجامعة – اسم الكليه – اسم القسم وقد تكون في المنتصف حسب‬ ‫تعليمات الجامعة‪.‬‬ ‫• تترك مسافة كافية وتثبت في منتصف الصفحة عنوان البحث باللغة‬ ‫العربية ثم باللغة النجليزية‪.‬‬ ‫• يتم كتابة رسالة مقدمه لقسم‪........‬كلية‪.........‬جامعة‪.........‬ضمن‬ ‫متطلبات درجة‪........‬‬ ‫• في المنتصف في تخصص‪.......‬أ‪،‬مجال‪.......‬‬ ‫• يليها اسم الباحث واسفله الدرجه السابقة الحصول عليها بكالوريوس‬ ‫أ‪،‬ماجستير عام‪........‬كلية‪........‬جامعة‪.......‬‬ ‫‪2‬‬


‫• يلى ذلك تحت إشراف‬ ‫أ‪.‬د‪......................‬‬

‫أ‪.‬د‪......................‬‬

‫أستاذ‪....................‬‬

‫أستاذ‪....................‬‬

‫كلية‪.......‬جامعة‪.......‬‬

‫كلية‪.......‬جامعة‪.......‬‬

‫[ السنه ]‬

‫ويعتبر عنوان البحث ‪ Title‬وصفا موجزا للمشكلة البحثيه دون تطويل فالعنوان يبين‬ ‫للقارئ طبيعة البحث وجومهره ويحتوى على كلمات ومعانى محددة تكفى لعطاء‬ ‫القارئ الفكرة الساسيه للبحث‪.‬‬ ‫‪-2‬‬

‫الشكر والمتنان للرخرين‪Acknowledgement :‬‬ ‫ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ‬ ‫يقدم الباحث عادة الشكر والمتنان لكل من عاونه في القيام بالبحث أو التجربه‪.‬‬

‫‪-3‬‬

‫قائمة المحتويات ‪:‬‬ ‫ــــــــــــــــــــــــ‬ ‫تذكر عادة بعد صفحة الشكر وتبدأ بالباب الول ويليه الباب الثانى يليه الفصول‬ ‫الخاصه بالباب الثانى وإذا كان البحث يضم عناوين مهامه ورئيسية في كل‬ ‫فصل فلبد أن تندرج بنفس الترتيب الذى ورد في صلب البحث ويتبع كل منها‬ ‫برقم الصفحه‪.‬‬

‫الوباب الول‪ :‬المقدمه‬

‫البواب تكتب بخط كبير جدا‬ ‫‪3‬‬


‫الفصل الول‪..........:‬‬

‫يليه الفصل بخط أصغر‬

‫يليه العناوين الرئيسية في الفصل بخط أصغر عنوان‪................‬‬ ‫يليه الباب الثانى الدراسات السابقه‪.‬‬ ‫وبنفس خصائص الباب الول‪.‬‬ ‫الباب الثالث السلوب البحثى‪.‬‬ ‫الباب الرابع النتائج والمناقشات‪.‬‬

‫عنوان الرساله ‪Title‬‬ ‫ـــــــــــــــــــــــــــــــــ‬ ‫عنوان الرساله من المور الهامه التى تجذب أى قارئ لها ولذا يجب المهتمام‬ ‫بوضعه دون تسرع ويجب أن‪:‬‬ ‫• يكون العنوان متناسقا مع سؤال البحث‪.‬‬ ‫‪4‬‬


‫• كلما كان مثيرا للمهتمام كان ذلك أفضل‪.‬‬ ‫• يجعل القارئ يقول‪ :‬مهذا البحث جدير بالقراءة‪.‬‬ ‫• يكون محددا لتجاه البحث‪.‬‬ ‫• يكون البحث جمله واحده وليس في عدة جمل‪.‬‬ ‫• ليحوى عبارات أو كلمات غامضه أو مضلله‪.‬‬ ‫• يحوى محددات محدده تحديدا دقيقا ول يكون مطاطا‪.‬‬ ‫• ينصح بأن يفكر الباحث في العنوان جيدا ول يتركه إلى الدقائق الخيره‪،‬‬ ‫علما بأن عنوان الرساله مهو الكثر إنتشارا وأكثر قراءه عن باقى‬ ‫الرساله‪.‬‬ ‫أوبواب الرساله‬ ‫ـــــــــــــــــــ‬ ‫‪ ‬ملحوظه هامه‪:‬‬ ‫ـــــــــــــــــــــ‬ ‫عند كتابة أى باب من أبواب الرساله يجب عرض محتوى الباب "الفصول"‬ ‫بإختصار شديد فيما ليزيد عن فقره مكونه من ‪ 4‬أو ‪ 5‬أسطر حتى يكون‬ ‫القارئ ملم بما يحتويه مهذا الباب‪.‬‬

‫الوباب الول‬ ‫‪5‬‬


‫ـــــــــــــ‬ ‫المقدمه‪Introduction :‬‬ ‫ومهى بداية كتابة البحث يبين فيها الباحث أسباب إختياره للموضوع وتضمن المقدمه‬ ‫بعض المراجع ‪ Review‬والحصاءات والعداد ذات الصله بالموضوع ثم يعرض‬ ‫المشكله البحثية ويليها المهمية ثم المهداف‪.‬‬ ‫• على الباحث أل يعتمد على عنصر التشويق بل عليه أن يقدم كل ما يعتبره‬ ‫ضروريا لمتابعة تطور الفكره‪.‬‬ ‫• يلى ذلك عرض المشكلة وعلى الباحث وصف المشكلة بوضوح حتى ليكون‬ ‫مهذا الوصف في شكل فقرات‪.‬‬ ‫مفهوم المشكلة‪:‬‬ ‫تعرف مشكلة البحث بأنها موضوع أو مسأله يحيط بها الغموض‪ ،‬أو موقف أو ظامهره‬ ‫تحتاج إلى تفسير وتحليل‪ ،‬أو قضيه تكون موضع خلف بحيث يمكن إستخدام وتطبيق‬ ‫المنهج العلمى عند دراسة مثل مهذه الموضوعات أو المواقف أو الظوامهر التى تتصل‬ ‫عادة بصوره مباشره أو غير مباشره بالنسان في صورته كفرد أو كعضو في‬ ‫جماعه‪.‬‬ ‫• في حالة حصول أ‪ ،‬صياغة المشكلة البحثيه يكون الباحث أنجز أكبر إنجاز في‬ ‫البحث العلمى حيث تتضح له الصوره الكامله لوضع خطة البحث من حيث‬ ‫القراءات‪ ،‬والمعلومات‪ ،‬والعينه‪ ،‬والدوات التى يحتاجها‪.‬‬

‫‪6‬‬


‫أهمية الوبحث‪Importance :‬‬ ‫إن فكرة الوبحث يجب أن تنوبعث من إهتمام الوباحث ولوبد أن تكون في أهمية الوبحث‬ ‫لكل من‪:‬‬ ‫• القيمه العلميه التى شملتها نتائج الدراسه وأوجه تطبيقاتها‪.‬‬ ‫• للعلم أى أن البحث يعتبر إضافة علميه‪.‬‬ ‫• للمكتبه الكاديميه تعتبر إضافة للمكتبه العلميه‪.‬‬ ‫• للمشرف والكليه والجامعه التى يعمل بها الباحث‪.‬‬ ‫• للباحث شخصيا ويشعره بالفخر والسعاده لتحقيق مهذه النتائج‪.‬‬ ‫الهد ف‪Objectives :‬‬ ‫مهدف البحث مهو ما يريد الباحث التوصل إليه من البحث‪ ،‬ويجب مراعات الدقه‬ ‫والحذر في صياغة الهدف حيث أن القائم بتحكيم البحث مهو متخصص دائما يقارن‬ ‫ويربط بين نتائج البحث والهدف‪ ،‬ولذا فإن نجاح البحث يتوقف على قدرة الباحث في‬ ‫تحقيق الهدف الذى حددته الدراسه‪.‬‬ ‫وعادة يكون مهناك مهدف رئيسى ينتج منه أمهداف فرعيه‪.‬‬ ‫وهناك مجموعة من الشروط الواجب توافرها عند كتاوبة أهدا ف الوبحث من أهمها‪:‬‬ ‫‪ -1‬أن يبدأ الهدف بأفعال يمكن قياسها‪.‬‬ ‫مثال‪:‬‬ ‫‪7‬‬


‫تحليل – دراسة – قياس – تحديد – تقييم‪.‬‬ ‫وتجنب الفعال التى ل يمكن قياسها مثل التعرف على – فهم العلقه‪.......‬إلخ‪.‬‬ ‫‪ -2‬أن يعرف الهدف المجموعه المستهدفه من الدراسه من حيث صفاتها مثل السن‬ ‫– المرحلة العمريه – الخامه‪........‬إلخ‪.‬‬ ‫‪ -3‬أن يعرف الهدف النقاط التى سيتم دراستها مثال‪:‬‬ ‫• قياس أبعاد جسم النسان‪.‬‬ ‫• قياس مدى وعى‪..........‬‬ ‫• قياس التغيرات‪...........‬‬ ‫• تحديد المشكلت‪.........‬‬

‫الوباب الثانى‬ ‫الستعراض المرجعى ‪Review of literature‬‬ ‫ـــــــــــــــــــــــــــــ‬ ‫يستعرض مهذا الباب الدراسات السابقه لموضوع البحث وعادة يقسم مهذا الباب إلى‬ ‫مجموعة فصول‪ ،‬غالبا ما يبدأ الفصل الول بكل من التعريفات والمصطلحات‬ ‫والمفامهيم والقوانين المرتبطه بالبحث‪.‬‬ ‫ويفضل ذكر ذلك من خلل المصادر الصليه لها وقد يكون مهناك أكثر من مصطلح‬ ‫أو تعريف أو مفهوم وفي حالة ذكر أكثر من واحد يجب ترتيبهم زمنيا من القديم )‬ ‫‪ (1960‬إلى الحديث )‪.(2010‬‬ ‫ويلى مهذا الفصل مجموعة من الفصول تهتم بالدراسات والبحوث ذات الصله‬ ‫بموضوع البحث ويمكن أن يقسم كل فصل إلى فقرات ولسهولة ودقة مهذا الفصول‬ ‫‪8‬‬


‫يفضل تقسيم مهذا الباب إلى فصول يغطى كل فصل فيها مهدف من المهداف الفرعيه‬ ‫التى وضعت‪.‬‬ ‫بالنسبة للفصل الول والذى يضم المفامهيم والتعاريف فلبد من معرفة معنى كل منهم‪.‬‬ ‫المصطلحات والمفاهيم في الوبحث العلمى‪:‬‬ ‫‪-1‬‬

‫المفاهيم ‪:Concepts‬‬ ‫مهى مجموعة الرموز التى يستخدمها الباحث لتوصيل مايريده من معانى للغير‪.‬‬ ‫ كل موضوع علمى له مفامهيمه الخاصه به‪.‬‬‫ يستطيع نقل المعلومات والخبرات المختلفه عن طريق المفامهيم‪.‬‬‫ يتم إختيار المفامهيم الهامه والمفيده للبحث عن طريق أو بواسطة علماء‬‫وباحثين آخرين‪ ،‬وعلى سبيل المثال فمفهوم )الوزن( )الدخل( مهى مفامهيم‬ ‫عامه ومفيده تخدم مختلف الشياء‪.‬‬ ‫‪ -‬تستخدم للتعميم ولبد أن تكون واضحه ودقيقه‪.‬‬

‫‪-2‬‬

‫التعاري ف ‪:Definition‬‬ ‫ومهى نوعان الول تعريف على ‪Conceptual‬‬ ‫والثانى التعريف الجرائى ‪Operational‬‬

‫‪ -1‬التعري ف العلمى والمفهومى ‪: Conceptual‬‬ ‫ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ‬ ‫يتضمن إستخدام مفامهيم لتشرح مفامهيم أخرى ‪.‬‬ ‫مثال‪:‬‬ ‫تعري ف لظاهرة العن ف السياسى‪:‬‬ ‫‪9‬‬


‫‪ ‬قد يكون سلوك العدوانى نحو المؤسسات السياسيه والشخاص الذين‬ ‫يحتلون مناصب ويقومون بأدوار سياسيه‪.‬‬ ‫‪ ‬أ‪ ،‬يكون السلوك العدوانى من إستخدام السلح لتحقيق أمهداف سياسيه‪.‬‬ ‫مثال آرخر‪:‬‬ ‫تعري ف الذكاء‪:‬‬ ‫‪ ‬قد يكون القدره على التفكير بطريقه مجرده‪.‬‬ ‫‪ ‬أ‪ ،‬القدره على حل المشكلت‪.‬‬ ‫فكل التعاريف سواء للذكاء أو العنف السياسي تقوم بتعريف المفهوم بواسطة‬ ‫مفامهيم أخرى أكثر بساطه في معظم الحيان‪.‬‬ ‫‪ -1‬التعري ف الجرائى ‪:Operational‬‬ ‫ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ‬ ‫عبارةعن وجود الصفه التى تمثل التعريف العلمى ‪.‬‬ ‫مثال‪:‬التعريف الجرائى للذكاء يتضمن بيان العمليات التى يقوم بها الباحث‬ ‫ليكشف عن وجود الصفه التى تمثل التعريف الجرائى فى مهذة الحالة ‪.‬‬ ‫‪ ‬يستخدم التعريف الجرائى فى حالة صعوبة أو استحالة تطويع الصفات‬ ‫التى يقوم الباحث بتعريفها‪.‬‬ ‫‪ ‬أما الفصل الثانى فيجب عرض البحوث الخاصه بالهدف الول‪.‬‬ ‫والفصل الثانى يغطى بأبحاث خاصة بالهدف الثانى‬ ‫ومهكذا‪....................‬‬ ‫على أن يراعى عند كتابة مهذا الباب ما يلى ‪:‬‬ ‫‪10‬‬


‫‪ -1‬الكتابة بترتيب زمنى لكل فقرة‬ ‫‪ -2‬تأخذ البيانات اللزمة فقط من البحوث والدراسات السابقة حتى ل‬ ‫تكون البيانات المأخوذة اكثر من بيانات الرسالة نفسها‪.‬‬ ‫‪ -3‬عند أستخدام نظرية أو معادلة لبد ان تكتب بأسلوب بسيط ويوضح‬ ‫دون أى تغير فيها‪.‬‬ ‫‪ -4‬عرض الفكار بترتيب متسلسل عند الكتابة ‪.‬‬ ‫‪ -5‬عند استخدم مرجع واحد فى فكرتين فيجب عرض كل فكرة على‬ ‫حدا فى المكان أو الترتيب المناسب‪.‬‬ ‫‪ -6‬ضرورة التفرقه بين النقل الحرفى المأخوذ من المرجع وبين أخذ‬ ‫الفكرة حيث أن أخذ الفكرة يتم صياغتها بأسلوب الباحث مع الشارة‬ ‫الى المرجع ول تكتب بين تنصيص " " ول تفصل فى فقرة‬ ‫مستقلة‬ ‫‪ -7‬البعد عن الحشو والتكرار فالرسالة الجيدة تقدم توليفة متقنة وفكرة‬ ‫منظمة ذمهنيا فى شكل جديد‬ ‫والباحث الجيد مهو الذى يظهر وجهة نظرة فيما كتبببة ويجببرى نقببدا‬ ‫للدراسات السابقة بشكل علمى ومنطقى‪.‬‬ ‫طريقة كتاية المراجع‪:‬‬ ‫‪ -1‬عند كتابة المرجع فى بداية الفقرة لبد من ذكر اسببمه اذا كببان عربببى يكتببب‬ ‫السببم عربببى واذا كببان اجنبببى يكتببب باللغببة النجليزيببه ونسبببقه كلمببه‬ ‫وجد‪ .......‬اكدت نتائج ‪ ...........‬ذكر ‪ ............‬على ان يلى السم السنه‬ ‫وفى حاله باحث واحد أو باحثين يتم ذكر السمان‪.‬‬ ‫مثال‪:‬‬ ‫‪11‬‬


‫محمود طلحه وساميه لطفى )‪ (2010‬السمان أو السم يليه السنه‬ ‫أما فى حالة اكثر من اسمين يتم ذكر أسم الباحث الول يليه أخرون‬ ‫مثال‬ ‫محمود طلحه وأخرون )‪ (2009‬دون ذكر أى القاب‪.‬‬ ‫‪ -1‬فى حاله كتابة المرجع فى نهايببة الفقببرة يتببم اتببباع نفببس السببلوب فببى عببدد‬ ‫الباحثين ولكن يتم الكتابة كالتى‬ ‫مثال‪:‬‬ ‫[ محمود طلحه ‪ ،‬ساميه لطفى )‪] (2010‬‬ ‫[ محمود طلحه واخرون )‪] (2009‬‬

‫الوباب الثالث طرق الوبحث‬

‫‪Methodology‬‬

‫السلوب الوبحثى ‪Methodology‬‬ ‫ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ‬ ‫يعتبر مهذا الباب من البواب التى توضح خطوات العمل من بداية البحث حتى‬ ‫كتابة الرساله‪.‬‬ ‫ولبد أن يتضمن مهذا الباب مجموعة من النقاط يجب قبل البدء فيها الجابه‬ ‫على مهذه السئله‪:‬‬ ‫‪ ‬ما مهو المنهج المتبع في الدراسه؟‬ ‫‪ ‬ما مهو نوع أو تصميم البحث ‪Design‬؟‬ ‫‪12‬‬


‫‪ ‬ما مهو موضوع البحث ‪Subject‬؟‬ ‫‪ ‬ما مهى أدوات البحث أو القياس ‪Measurement‬؟‬ ‫‪ ‬كيفية تحليل المعلومات )التحليل الحصائى( ‪Analysis‬؟‬

‫أول المنهج الوبحثى‪:‬‬ ‫ـــــــــــــــــــــــــــــــ‬ ‫يتضمن فصلن‪:‬‬ ‫‪ -1‬التعريفات الجرائيه‪ .‬فصل ‪1‬‬ ‫‪ -2‬اسلوب الوبحث‪ .‬فصل ‪2‬‬ ‫لبد أن يوضح الباحث المنهج المستخدم وقد يكون الباحث إستخدم أكثر من منهج‬ ‫فلبد أن يوضح أنواع المنامهج المستخدمه في البحث مهل إستخدم منهج وصفى‬ ‫‪ Descriptive‬أو تجريبى أو مقارن‪........‬‬ ‫‪‬‬

‫ليس مهناك طريقه يمكن أن تكون ناجحه إل إذا أدت إلى نتائج سليمه وحقيقيه –‬ ‫أى أن المنهج ل ينبغى أن يكون مهدفا في حد ذاته‪ ...‬ولكنه مجرد وسيله لتحقيق‬ ‫الهدف‬

‫مناهج الوبحث‬ ‫‪ -1‬الوبحث الوثائقى‪:‬‬

‫‪13‬‬


‫يستخدمه الباحث لدراسة الحقائق والمبادئ الحديثه والقديمه معتمدا على‬ ‫الوثائق والسجلت وغالبا ما يستخدم في جميع المجالت الكاديميه‪ ...‬إل أنه‬ ‫ذو أمهميه خاصه في دراسة التاريخ والدب واللغات والنسانيات‪.‬‬ ‫‪ -2‬المنهج التجريوبى‪:‬‬ ‫ومهو منهج يعمل على حل المشاكل بالطريقه العلميه والتجريب سواء في‬ ‫المعمل أو في أى مجال آخر‪.‬‬ ‫ومهو محاوله للتحكم في جميع المتغيرات والعوامل الساسيه بإستثناء متغير‬ ‫واحد حيث يقوم الباحث بتطويعه أو تغييره بهدف تحديد وقياس تأثيره في‬ ‫العمليه‪.‬‬ ‫تستخدم مهذه الطريقه في المعمل بنجاح وفي التجارب مع الناس وتنقسم المنهج‬ ‫التجريبى إلى‪:‬‬

‫‪ -1‬تجارب معمليه وتجارب مع الناس‬

‫تتميز بالضبط والتحكم والتطويع‪.‬‬ ‫من الممكن تكرارمها في أى وقت‪.‬‬

‫تعتمد على الظوامهر الطبيعيه التى ل‬ ‫يمكن التحكم فيها‪.‬‬

‫‪ -2‬تجارب تسترخدم فيها مجموعة واحدة من الفراد أو أكثر‬

‫يتعرف على إتجامهات الفراد كمجموعة‬

‫يستخدم مجموعتين إحدامهما تجريبيه‬

‫واحدة ويدخل عليها العامل التجريبى‬

‫والثانيه ضابطه على أن تكون‬ ‫‪14‬‬


‫المجموعتين متشابهتين ثم يدخل العامل‬ ‫ثم يتعرف على التجاه أو التأثير‪.‬‬ ‫والختلف يكون راجع للعامل التجريبى‪ .‬التجريبى ثم يقيس الفرق‪.‬‬ ‫‪ -3‬التجارب التى تسترخدم وقتا طويل‬ ‫• كتأثير وجبة الفطار على معدل التحصيل‪.‬‬ ‫• تأثير بعض البرامج الذاعيه في تغيير إتجامهات الفراد‪.‬‬ ‫‪ -3‬منهج المسح‪:‬‬ ‫ويعتبر أحد المنامهج الساسيه في البحوث الوصفيه حيث يهتم بدراسة‬ ‫الظروف الجتماعيه والسياسيه والقتصاديه وغيرمها‪...‬بقصد تجميع‬ ‫الحقائق وإستخلص النتائج اللزمه لحل مشاكل مهذا المجتمع‪.‬‬ ‫وتعتمد مهذه الطريقه على تجميع البيانات والحقائق الجاريه عن موقف‬ ‫معين‪.‬‬ ‫هناك أنواع من المسح‪:‬‬ ‫‪ -1‬المسح الجتماعى‪ :‬الحياه الجتماعيه للمرأه المعيله ‪ /‬لطفال الشوارع‪.‬‬ ‫‪ -2‬المسح التعليمى‪ :‬مقارنة التحصيل الدراسى في نظم التعليم المختلفه‪.‬‬ ‫‪ -3‬مسح الرأى العام‪ :‬دراسة آراء الناس بالنسبة لكثير من الموضوعات [‬ ‫سياسيه – إجتماعيه – إقتصاديه‪....‬إلخ]‪.‬‬ ‫‪ -4‬مسح السوق‪ :‬قياس رد فعل الناس تجاه منتجات – إعلنات – عادات‬ ‫شرائيه‪...‬‬ ‫‪ -4‬منهج دراسة الحاله‪:‬‬ ‫يهتم بتجميع الجوانب المتعلقه بشئ واحد أو بموقف واحد على أن يعتبر الفرد‬ ‫أو المؤسسه أو المجتمع كوحدة للدراسه ويقوم مهذا المنهج على التعمق في‬ ‫‪15‬‬


‫الدراسه للمعلومات بمرحله معينه من تاريخ حياة مهذه الوحده ثم يقوم بتحليل‬ ‫عميق للتفاعل الذى يحدث بين العوامل التى تؤدى إلى التغيير [في النمو –‬ ‫التطور]‪.‬‬ ‫ثانيا ‪ -:‬الشامله والعينه‪ :‬أ‪ -‬الشامله‪:‬‬ ‫يجب أن يتضمن تصميم البحث بصورة نموذجيه في‬ ‫مجتمع الدراسه [الشامله] متضمنه‪ - :‬تحديد المجال‬ ‫البشرى )مجتمع الدراسه(‪.‬‬ ‫ المجال المكانى والزمانى للبحث‪.‬‬‫ تحديد نوع المعلومات والكميه والكيفيه‪.‬‬‫أى يقوم الباحث بمسح لمجتمع الدراسه ومهذا يحتاج إلى الجهد‬ ‫والوقت والمال‪.‬‬ ‫وحتى يتمكن من تحديد نوع العينه وحجمها وطريقة إختيارمها‬ ‫وحساب الخطأ العينه‪.‬‬ ‫ب‪ -‬العينه‪:‬‬ ‫من المستحيل إجراء البحث على جميع مفردات المجتمع‬ ‫مع أقل قدر من التميز والخطاء‪ ،‬لذلك لبد للباحث أن‬ ‫يحدد المجتمع الصلى بدقه وأن يعد قائمة بمفرداته ثم يأخذ‬ ‫تلك المفردات ممثله في قائمه ليحصل على عينه تكفى‬ ‫لتمثيل خصائص المجتمع الصلى‪.‬‬ ‫‪16‬‬


‫وهناك وبصفه عامه قسمين للعينات‬

‫عينات يتدرخل فيها حكم الوباحث‬

‫عينات إحتماليه‬

‫‪Judgment samples‬‬

‫‪Probability samples‬‬ ‫‪ -‬عشوائيه‪.‬‬

‫‪ -‬عمديه‪.‬‬

‫‪ -‬طبقيه‪.‬‬

‫‪ -‬حصصيه‪.‬‬

‫ مساحيه‪.‬‬‫ منتظمه‪.‬‬‫ثالثا أدوات تجميع الوبيانات‪:‬‬ ‫قبل إستخدام الدوات لبد من تحديد المشكله موضع الدراسه لتحديد الدوات الخاصه‬ ‫بتجميع البيانات لبعض المتطلبات وخطوات الملئمه لتلك البيانات‪ ،‬فقد نستخدم‬ ‫الستبيان أ‪ ،‬المقابله أ‪ ،‬الملحظه أ‪ ،‬تحليل المضمون )المقاييس المختلفه(‪.‬‬ ‫عند كتاوبة أدوات الوبحث لوبد من مراعاة‪:‬‬ ‫• إستخدام الداه التى تحقق أمهداف البحث‪.‬‬ ‫• الدقه في إستخدام الداه عن طريق التدريب والملحظه‪.‬‬ ‫• إستخدام الداه في الكشف عن الحقيقه ول تستخدم فيما ليزيد أو نعتقد به‪.‬‬ ‫‪17‬‬


‫• توفر أدوات البحث حتى يمكنه أداء عمله بدقه‪.‬‬ ‫• وضع وسيله واضحه لتسجيل النتائج‪.‬‬ ‫• شرح الداه بدقه وفي حالة إستخدام مقياس لبد من ذكر المرجع‪.‬‬ ‫• في حالة إجراء تجارب علميه ذكر الجهاز والطريقه ومكان الجراء‪.‬‬ ‫• في حالة إستخدام أكثر من طريقه لجمع البيانات لتقليل الخطأ أو التحيز لبد من‬ ‫ذكر تلك الطرق وأسباب الختيار‪.‬‬ ‫• تحديد المتغيرات سواء المستقله والتابعه‪.‬‬ ‫راوبعا المتغيرات ‪:Variables‬‬ ‫المتغير مهو مفهوم تطبيقى له قيمتان أو أكثر فالطبقه الجتماعيه – المشاركه السياسيه‬ ‫– الجنس‪....‬كلها متغيرات‪.‬‬ ‫لكل متغير قيم إما خماسيه [منخفض – وسط منخفض – وسط – وسط عالى] أ‪ ،‬قيم‬ ‫ثلثيه [منخفض – متوسط – عالى] [نعم – أحيانا – ل] أ‪ ،‬قيمتان كالجنس [ذكر –‬ ‫أنثى] [نعم – ل]‪.‬‬

‫وهناك نوعان من المتغيرات‪:‬‬ ‫المستقله‬

‫التاوبعه‬ ‫‪ -‬يرغب الباحث في شرحه‪.‬‬

‫‪ -‬السبب الفتراضى للمتغير التابع‪.‬‬

‫الناتج المتوقع من المتغير المستقل‪.‬‬‫ويمكن أن يكون المتغير المستقل في دراسه معينه مهو نفسه متغير تابع في دراسه‬ ‫أخرى‪.‬‬ ‫‪18‬‬


‫مثال‪ :‬الحرمان في مجتمع معين كمتغير مستقل يؤدى إلى العنف المتغير التابع‪.‬‬ ‫وفي دراسه أخرى قد يكون التصنيف بالعكس مثل العنف يؤدى إلى الحرمان‪.‬‬ ‫• يراعى‪:‬‬ ‫‪ .1‬عند إستخدام الستبيان يراعى ذكر بنوده أو محاوره‪.‬‬ ‫‪ .2‬في البحوث المعمليه يجب إختصار شرح الطرق الشائعه‪.‬‬ ‫‪ .3‬الطرق غير الشائعه تشرح بالتفصيل وكذلك الطرق النادره‪.‬‬ ‫‪ .4‬توضيح المعادلت المستخدمه‪.‬‬ ‫راوبعا التحليل الحصائى‪:‬‬ ‫الطرق الحصائيه مهى الساليب الرياضيه أو العمليات اللزمه لتجميع ووصف‬ ‫رقميه‬ ‫وتنظيم وتجهيز وتحليل وتفسير البيانات سواء كانت‬ ‫أ‪،‬‬ ‫وصفيه‬ ‫عند كتاوبة هذا الجزء يجب مراعاة‪:‬‬ ‫‪ -1‬أن تكون المفردات المصنفه مع بعضها متجانسه ومتشابهه‪.‬‬ ‫‪ -2‬يصنف المفردات نظاما منطقيا من العام إلى الخاص فتصنف حسب المهن أو‬ ‫مكان العمل أو مهجائى‪...‬إلخ‪.‬‬ ‫‪ -3‬أن يكون النظام مرن يتسع لبعض التعديلت التى تتلئم مع طبيعة البيانات‪.‬‬ ‫‪ -4‬ذكر المقياس الداله على الفئات المحدده المختلفه‪.‬‬ ‫‪ -5‬يجب إستخدام طرق التحليل الحصائى المناسبه‪.‬‬ ‫‪ -6‬يجب عدم إستخدام العديد من الختبارات لن الكثار منها يسئ إلى النتائج‪.‬‬ ‫‪19‬‬


‫‪ -7‬عند إجراء دراسه ميدانيه وأخرى معمليه في مهذه الحاله تختار الطرق‬ ‫الحصائيه الملئمه لكل دراسه بشرط أن يظهر البحث في النهايه كدراسه‬ ‫واحده وليست مجزأه‪.‬‬ ‫يرجع الرخطأ في التحليل الحصائى إلى مجموعة من العوامل‪:‬‬ ‫ جهل الباحث بطرق التحليل ال حصائى‪.‬‬‫ عدم وضوح المهداف‪.‬‬‫‪ -‬العتماد على أشخاص ناقصى الخبره أو ليس لديهم درايه بالبحث‪.‬‬

‫الوباب الراوبع‬ ‫النتائج والمناقشه‬ ‫عند الكتابه في مهذا الباب لبد من عرض ما يحتويه مهذا الباب وعدد الفصول وذكر‬ ‫اسم كل فصل على أن يرتب طبقا لمهداف وخطة البحث‪ .‬وذلك في فقره لتتعدى‬ ‫خمسة أسطر‪.‬‬ ‫• يعتبر مهذا الجزء من [الباب] مهو المهم في الرساله لذلك لبد من إستعراض‬ ‫النتائج بعنايه فائقه ويجب مراجعة النتائج بدقه حيث أن أى خطأ في الرقام‬ ‫يعطى نتائج مضلله‪.‬‬ ‫وتنقسم النتائج غالوبا إلى نوعين‪:‬‬ ‫‪ -1‬نتائج وصفيه ‪.Descriptive‬‬ ‫‪ -2‬نتائج تحليليه ‪.Analytic‬‬ ‫كل نوع يحتاج إلى تحاليل إحصائيه مختلفه‪.‬‬ ‫أول النتائج الوصفيه‪:‬‬ ‫قد يكون مهناك عامل أ‪ ،‬أكثر وبذلك تكون مهناك دراسه مقارنه بين مهذه العوامل‪:‬‬ ‫‪20‬‬


‫مثال‪:‬‬ ‫• في حالة عامل واحد‪ :‬تبين أن ‪ %40‬من الميين من المدخنين‪ ،‬العامل مهنا‬ ‫)التدخين(‪.‬‬ ‫• في حالة عاملين‪ %25 :‬مصابين بالسمنه و ‪ %65‬مصابات بالنيميا‪.‬‬ ‫• في حالة أكثر من عاملين‪ %25 :‬مدخنون‪ %15 ،‬مرضى بالسكر‪%8 ،‬‬ ‫مصابون بأمراض القلب‪.‬‬ ‫أما النتائج التحليليه‪:‬‬ ‫غالبا ما تكون بين عاملين أو أكثر أ‪ ،‬بين مجموعتين أو أكثر‪.‬‬ ‫مثال‪:‬‬ ‫• لقد تبين أن ‪ %28‬من النساء‪ %55 ،‬من الرجال مصابون بأمراض القلب‪.‬‬ ‫• لقد أظهرت البيانات البحثيه أن الميين كانوا أكثر تدخينا وأعلى إصابه‬ ‫بالنيميا وأقل ممارسه للرياضه‪.‬‬ ‫طريقة عرض النتائج‪:‬‬ ‫عادة تستخدم الجداول أو الشكال في عرض النتائج – يجب تقديم الجدول أو الشكل‬ ‫قبل ظهوره على أن يظهر بعد التقديم في نفس الصفحه أو الصفحه التاليه مباشرة‬ ‫على الكثر‪.‬‬ ‫طريقة كتاوبة الجداول‪:‬‬ ‫تعتبر الجداول بمختلف أنواعها أكثر الوسائل إستخداما في عرض النتائج – لبد من‬ ‫أن تكون المعلومات في الجدول الواحد إما متشابهه أو متجانسه‪ ،‬ولتزيد المعلومات‬ ‫أو البيانات عن عدد مناسب‪ ،‬حتى ل يتم تقسيم الجدول على أكثر من صفحه‪ ،‬حيث أن‬

‫‪21‬‬


‫إزدحام المعلومات في جدول واحد قد ليساعد في إيصال الرساله التى يريدمها‬ ‫الباحث‪.‬‬ ‫عنوان الجدول‪:‬‬ ‫‪-1‬‬

‫يكتب فوق الجدول ويكون كامل بحيث يعطى وصفا واضحا للمعلومات‬ ‫الموجوده في الجدول‪.‬‬

‫‪-2‬‬

‫ل يكتب كلمه جدول )رقم( أو الجدول )يوضح( العلقه‪...‬فهذا مرفوض‪.‬‬

‫عرض محتويات الجدول‪:‬‬ ‫‪ -1‬يجب كتابة الرقام والنسب بطريقه واضحه ومرتبه ترتيبا منطقيا‪.‬‬ ‫‪ -2‬مراجعة الرقام مراجعه دقيقه‪.‬‬ ‫‪ -3‬يوضح أسفل الجدول في داخل الجدول أى إيضاح أو تفسير محدد من الصعب‬ ‫ذكره في الجدول‪ ،‬مثل القيمه المعنويه عند ‪ **0.01 *0.05‬أ‪.P . Value ،‬‬ ‫كتاوبة الجدول وإستعراضه‪:‬‬ ‫عند إستعراض الجدول يجب النتوباه إلى‪:‬‬ ‫• يبدأ شرح و عرض القيم العلى في النتائج ثم الدنى‪.‬‬ ‫• إستعراض أمهم النتائج الموجوده بالجدول وذات الصله بالمهداف‪.‬‬ ‫• يركز على النتائج الغريبه أو الستثنائيه أو غير المتوقعه‪.‬‬ ‫الشكا ل ‪ :‬يوجد ‪ 3‬أنواع‪:‬‬ ‫‪ -1‬رسوم بيانيه ‪2‬‬ ‫‪-3‬‬

‫‪ -Curve.‬مخططات أو إيضاحات ‪.Bar‬‬

‫صور فوتوغرافيه ‪.Photos‬‬ ‫• يوضع العنوان أسفل الشكل‪.‬‬ ‫‪22‬‬


‫• يوضع الشكل بجانبه رقم الشكل بدون كتابة )رقم( أو )يوضح(‪.‬‬ ‫• تستخدم اليضاحات أو العمده بشكل أقل أما الصور الفوتوغرافيه فهى القل‬ ‫إستخداما‪ ،‬ومهى عادة تستخدم في حالت الختلف أو الخصائص التى تظهرمها‬ ‫الرسوم البيانيه أو العمده‪.‬‬ ‫• في حالة كتابة الشكال لبد من وضع مفتاح يوضح معنى اللوان أو أشكال‬ ‫العمده‪.‬‬ ‫• يحدد اسم العمود الرأسى والفقى في حالة الرسوم البيانيه‪.‬‬ ‫يجب عند عرض النتائج مراعاة‪:‬‬ ‫‪ ‬التأكد من أن النتائج غير مبتسره أو غير كامله‪.‬‬ ‫‪ ‬أل يتجامهل الدله المضاده أو غير المتفقه مع النتائج التى توصل إليها الباحث‪.‬‬ ‫‪ ‬القدره على الحصول على جميع الحقائق المتعلقه بالمشكله‪.‬‬ ‫‪ ‬الدقه في كتابة النتائج‪.‬‬ ‫‪ ‬البتعاد عن الحكام الشخصيه والتحيزات الذاتيه المسبقه‪.‬‬ ‫‪ ‬اللتزام بالموضوعيه‪.‬‬ ‫يفضل كتابة ملخص لكل نقطه أو محور من نقاط البحث بعد النتهاء من عرض‬ ‫النتائج لهذا الجزء لن مهذا يسهل على القارئ أن يكون فكره واضحه غير مشوشه‬ ‫عن النتائج كلها دون لبس أو حيره‪.‬‬ ‫عند عرض أى نتيجه لبد من مناقشتها وتفسيرمها‪.‬‬ ‫المناقشه ‪Discussion‬‬ ‫من المفروض أن يكون الجزء المرتبط بالمناقشه من أكثر المور سهوله للباحث‬ ‫حيث أن الباحث قد قام بكتابة المقدمه وتحليل وكتابة النتائج وكل ما تبقى مهو التعليق‬ ‫‪23‬‬


‫على النتائج ومناقشتها [من وجهة نظر الباحث ومن وجهة نظر الدراسات‬ ‫السابقه] سواء كان مؤيد أ‪ ،‬معارض‪.‬‬ ‫‪ ‬من القليلين من الباحثين من يقوموا بكتابة المناقشه بطريقه مؤثره ومقنعه‪.‬‬ ‫وغالبا ما يجد الباحث نفسه مشلول عن الكتابه في المناقشه [أى غير قادر على مناقشة‬ ‫النتائج]‪.‬‬ ‫فعند مناقشة )النتائج( لبد من الجابه على السؤال التالى‪:‬‬ ‫إلى أى درجه يستطيع القارئ أن يقتنع بالتفسيرات وأن أى تفسيرات أخرى أو بديله‬ ‫غير مقنعه؟؟‬ ‫المناقشه يجب أن تغطى نقاطا أساسيه مهى‪:‬‬ ‫ماذا وجدت؟‬

‫ماذا تعنى مهذه النتيجه؟‬

‫كيف تقارن مهذه النتيجه بدراسات أخرى؟‬ ‫في نهاية المناقشه يجب وضع فقره توضح أمهم الستنتاجات‪.‬‬ ‫‪ ‬وعلى الباحث أن يبدأ بأمهم النتائج المتحصل عليها ويفضل إستخدام العبارات‬ ‫وليس الرقام حيث أن الجدول أو الشكال البيانيه موجود بها الرقام ول يجب‬ ‫عليه ذكر أى نتائج جديده لم تذكر في الجداول أو البحث‪.‬‬ ‫عند تفسير النتائج ومناقشتها وتوضيح درجة القناع بها فهو بذلك يقنع القارئ بأن‬ ‫مهذه النتائج تستحق المهتمام‪.‬‬ ‫‪ ‬مهذا الجزء يأخذ نصيب السد في باب النتائج وعليه إما ترتفع أو تنخفض‪.‬‬ ‫ومهناك بعض الخطاء يمكن أن تقضى على القيمه الحقيقيه للبحث مثال‪:‬‬ ‫‪ -1‬عرض نتائج غير ناضجه‪:‬‬

‫‪24‬‬


‫قد يدفع حماس الباحث إلى سرعة التعليق على النتائج ويلجأ إلى نظريات أو‬ ‫أبحاث ليس لها دليل كاف لتأييدمها ولو تز رع بالصبر والعمل والقراءه لفتره‬ ‫أطول لتقصى الحقائق‪.‬وامكن التعليق بسهولة‬ ‫‪ -2‬تجاهل الدله المضاده‪:‬‬ ‫قد يتحمس الباحث مره أخرى للمهداف الموضوعه مما يتجامهل الدله المضاده‬ ‫الهامه‪...‬ويمكن أن يكون لهذا التجامهل أضرار في المناقشه غالبا ما تستعرض‬ ‫كل ما مهو مؤيد لنتائج البحث والمضاد لهذه النتيجه ومهذا يعطى ثراء للمناقشه‪.‬‬ ‫‪ -3‬الفتقار إلى الموضوعيه‪:‬‬ ‫يجب أن تكون الحقيقه والحكمه ضالة الباحث العلمى‪ ،‬وأن يبحث مشكلته‬ ‫بمنتهى الموضوعيه‪ ،‬وبل تحيز حتى تكون نتائجه صحيحه قدر المستطاع مما‬ ‫تؤمهله إلى مناقشه منطقيه وسليمه‪.‬‬ ‫كي ف تكتب المناقشه‪:‬‬ ‫‪ -1‬يبدأ الباحث بأمهم النتائج دون أن يعيد محتويات النتائج‪.‬‬ ‫‪ -2‬يقوم بإستعراض أمهم النتائج في الدراسات التى إستخدمت نفس منهجية البحث‪.‬‬ ‫‪ -3‬يعطى الباحث تفسيرات منطقيه لبعض النتائج مدعمه بدراسات سابقه‪.‬‬ ‫‪ -4‬في حالة عدم وجود تفسير لبعض النتائج يجب أن يفسرمها الباحث‪.‬‬ ‫‪ -5‬على الباحث أل يقوم بنقد الدراسات السابقه ولكن يحاول أن يعطى بعض‬ ‫الملحظات الواقعيه حول الدراسات السابقه‪.‬‬ ‫ملرخص الوبحث ‪Summary‬‬ ‫لبد أن يحتوى ملخص البحث عند كتابته – مقدمه صغيره لبد أن تضم المشكله‬ ‫البحثيه والمهداف وطريقة الدراسه والبحث )السلوب البحثى( من حيث الشامله‬ ‫والعينه والمنهج العلمى المتبع وأدوات البحث‪.‬‬ ‫‪25‬‬


‫أمهم النتائج المتحصل عليها والمناقشه‪ ،‬وغالبا ما تكتب في عدد ليقل عن خمسة‬ ‫صفحات‪ ،‬ومهذا يعتمد على الطريقه التى تتبعها الجامعه في كتابة الرساله العلميه‪.‬‬ ‫‪ ‬ليوضع في الملرخص‪ - :‬أشكال بيانيه‪.‬‬ ‫ جداول‪.‬‬‫ رسوم توضيحيه‪.‬‬‫ صور‪.‬‬‫المسترخلص ‪Abstract‬‬ ‫يتشابه محتويات المستخلص ‪ Abstract‬مع الملخص ‪ Summary‬في وضع مهدف‬ ‫الرساله – العينه – المنهج العلمى المستخدم – الدوات أمهم النتائج بصوره مختصره‬ ‫ا ‪A‬المراجع‬ ‫لتتعدى نصف صفحه وتحدد الجامعه عدد الكلمات المطلوبه‬ ‫‪References‬‬ ‫تكتب المراجع للغراض التاليه‪:‬‬ ‫‪ -1‬توضح مدى متابعة الدراسات خصوصا الحديثه‪.‬‬ ‫‪ -2‬تساعد الباحثين الخرين المهتمين بموضوع الرساله في تحديد والطلع على‬ ‫أصول مهذه المراجع‪.‬‬ ‫‪ -3‬تعطى فكره عن مدى اللمام بموضوع الرساله‪.‬‬ ‫‪ -4‬توضح المجلت العمليه المهتمه بالمواضيع التى لها علقه بموضوع الرساله‪.‬‬ ‫قواعد عامه عند كتاوبة المراجع‪) :‬طوبقا لجامعة السكندريه وهارفارد(‬ ‫• في حالة المراجع العربيه يكتب لها عنوان وعنوان آخر للمراجع الجنبيه‬ ‫منفصلين تماما‪.‬‬ ‫‪26‬‬


‫• أما البحاث المأخوذه من الشبكه اللكترونيه ‪ Internet‬فتكتب مفصوله عن‬ ‫الفهرست العربى أو الجنبى‪.‬‬ ‫• ترتب البحاث أبجديا أ‪ ،‬ب‪ ،‬ج‪ .‬أ‪.A,B,C ،‬‬

‫طريقة كتاوبة المرجع‪:‬‬ ‫اسم الباحث )السنه( "اسم البحث بين أقواس" ثم اسم المجله – الجزء ‪vole‬‬ ‫الصفحات ‪ PP‬من صفحة‪...‬إلى صفحة‪...‬‬ ‫اسم المؤلف )السنه( "عنوان الكتاب" عنوان الموضوع عدد الصفحات – دار النشر‬ ‫– مكانها‪.‬‬ ‫‪.‬‬

‫‪27‬‬

طريقة كتابة الرسائل العلمية  
طريقة كتابة الرسائل العلمية  
Advertisement