Issuu on Google+

‫اللجنة المالية تطالب وزارتي المالية والتخطيط بتوزيع واردات النفط على العراقيين‬ ‫تفاصيل اوسع ص ‪2‬‬

‫رئيس مجلس االدارة‬ ‫عالء محسن العكيلي‬

‫واع‬

‫‪Aliraqiya Al Aan‬‬ ‫رقم االعتماد في نقابة الصحفيين (‪)962‬‬

‫‪INIA‬‬

‫‪ 12‬صفحة‬ ‫السعر ‪ 500‬دينار‬

‫صحيفة يومية سياسية عامة مستقلة تصدر عن وكالة االنباء العراقية الدولية‬

‫‪.‬د‬

‫رئيس التحرير‬ ‫عبد الكريم القريشي‬ ‫العدد ( ‪ ) 179‬الخميس ‪2012/ 5 / 31‬‬

‫تــعــلـنوكــالــةاالنـبـــاء‬ ‫العراقيـة الدوليـة عن بيــع‬ ‫ســـيــارات نـوع (شريي )‬ ‫بـالتـقـسـيـط املـــريـــح‬ ‫السنة الثالثة‬

‫‪Email : aliraqeyaalaan@yahoo.com‬‬

‫الطالباني يؤكد التزامه بما يفرضه عليه الدستور لحل األزمة السياسية‬ ‫تفاصيل اوسع ص ‪2‬‬

‫الصدر يدعو الكتل السياسية إلى جمع ‪ 124‬صوتا ويتعهد باتمامها لسحب الثقة من المالكي‬ ‫اختتام اجتماع السليمانية بين القادة السياسيين وانتظار الخروج ببيان مشترك‬ ‫الطالباني يؤكد التزامه بما يفرضه‬ ‫االفتتاحية‬ ‫عليه الدستور لحل األزمة السياسية‬ ‫يكتبها ‪ :‬رئيس التحرير‬

‫أك��د رئي��س اجلمهوري��ة ج�لال‬ ‫الطالبان��ي‪ ،‬ام��س األربع��اء‪ ،‬التزام��ه مب��ا‬ ‫يفرضه عليه الدستور حلل األزمة احلالية‪،‬‬ ‫فيما أش��ار إىل ضرورة تفعي��ل اآلليات اليت‬ ‫ترتق��ي بالعالق��ات ب�ين الكت��ل املواجه��ة‬ ‫التحديات‪.‬وق��ال بي��ان ص��در‪ ،‬ام��س ‪ ،‬عن‬ ‫رئاس��ة اجلمهوري��ة على هامش اس��تقبال‬ ‫رئيس اجلمهورية رئيس إقليم كردستان‬ ‫مس��عود بارزاني ورئيس حكوم��ة اإلقليم‬ ‫نيجريف��ان بارزان��ي يف منتج��ع دوكان‬ ‫يف الس��ليمانية إن «الطالبان��ي اس��تمع اىل‬ ‫اآلراء والتقييم��ات ال�تي طرحه��ا الق��ادة‬ ‫اجملتمعون وما يرون��ه خمرجا دميقراطيا‬ ‫هل��ا يف إط��ار الدس��تور مبا يضم��ن تطبيق‬ ‫االتفاقيات املربم��ة والتوافقات والتفاهمات‬ ‫ب�ين أط��راف العملي��ة السياس��ية ال�تي‬ ‫كانت أس��اس تش��كيل احلكومة القائمة»‪.‬‬ ‫وأش��ار البي��ان إىل أن «رئي��س اجلمهوري��ة‬ ‫أك��د التزامه مبا يفرضه عليه الدس��تور‬ ‫وم��ا يعرب ع��ن مص��احل الب�لاد العلي��ا‪ ،‬وما‬ ‫ي��ؤدي اىل إعادة اللحم��ة الوطنية وتفعيل‬

‫هذه قصور الشعب‬

‫ممثل السيستاني يدعو الحكومة‬ ‫للتدخل اليقاف المواجهات قرب‬ ‫مرقد السيدة زينب في سورية‬ ‫اختتم اجتماع الس��ليمانية‪ ،‬االربعاء‪ ،‬وال��ذي عقد بني القادة‬ ‫م��ن العراقية والتحالف الكردس��تاني والتي��ار الصدري واطراف‬ ‫اخرى‪.‬وق��ال مصدر مقرب م��ن االجتماع لوكال��ة ابناء بغداد‬ ‫الدولية‪ /‬واب‪ /‬ان االجتماع الذي عقد يف منتجع دوكان اختتم‬ ‫عمال��ه‪ ،‬ويتأمل اخلروج ببيان ختامي بعد قليل ‪.‬واش��ار املصدر‬ ‫ان االجتم��اع ض��م رئيس اجلمهوري��ة جالل طالبان��ي ورئيس‬ ‫االقليم مس��عود بارزاني ورئيس جملس النواب اس��امة النجيفي‬ ‫ونائ��ب رئي��س ال��وزراء صاحل املطل��ك وزعيم ائت�لاف العراقية‬ ‫اياد عالوي وامحد اجلل�بي ومصطفى اليعقوبي وممثل مقتدر‬ ‫الصدر والشيخ صباح الساعدي وشخصيات اخرى‪.‬‬

‫اآللي��ات ال�تي تع��زز املس�يرة الدميقراطية‪،‬‬ ‫وترتقي بالعالقات بني القوى اىل مس��توى‬ ‫التحديات والتطلعات الش��عبية اليت تصبو‬ ‫اىل اجن��از امله��ام اإلصالحي��ة واالقتصادية‬ ‫واالجتماعية والسياسية وينهي معاناتها»‪.‬‬ ‫وأوض��ح البي��ان أن «الطالباني اس��تقبل‬ ‫ق��ادة لق��اء أربي��ل التش��اوري مصطف��ى‬ ‫اليعقوب��ي والوف��د املمث��ل لزعي��م التي��ار‬ ‫الص��دري مقت��دى الصدر وزعي��م القائمة‬ ‫العراقي��ة أي��اد ع�لاوي وأس��امة النجيف��ي‬ ‫وص��احل املطلك‪ ،‬كما حضر اللقاء النائبان‬ ‫امحد اجلليب وصباح الساعدي»‪.‬‬ ‫وعق��دت القائم��ة العراقي��ة والتحال��ف‬ ‫الكردستاني وكتلة األحرار التابعة للتيار‬ ‫ً‬ ‫اجتماع��ا االثن�ين (‪ 28‬أيار ‪)2012‬‬ ‫الص��دري‬ ‫يف أربيل برعاية رئيس إقليم كردس��تان‬ ‫مس��عود البارزان��ي‪ ،‬فيما أك��د اجملتمعون‬ ‫التزامه��م بتنفي��ذ مجي��ع مق��ررات ال�تي‬ ‫صدرت خ�لال اجتماع النج��ف‪ ،‬ومواصلة‬ ‫عقد اللقاءات التشاورية وتوسيعها يف األيام‬ ‫املقبلة‪.‬‬

‫‏الوطني يلوح‏بحكومـة األغلبيـة‬ ‫ل��وح التحالف الوط�ني‏امس خبيار‬ ‫حكوم��ة االغلبي��ة ‏السياس��ية‪« ،‬‬ ‫‏ع��ن وج��ود فك��رة تتداوهل��ا‏اطراف‬ ‫اجتماعي اربيل ‏والنجف ‏باالنسحاب‬ ‫م��ن احلكومة‪.‬‏وتأتي ه��ذه املعلومات‬ ‫‏بالتزامن مع سعي رئيس‏اجلمهورية‬ ‫ج�لال طالبان��ي ‏ال��ذي وص��ل اىل‬ ‫الس��ليمانية ام��س‏اىل اقن��اع اطراف‬ ‫اللقاء‏التش��اوري اىل حضور‏االجتماع‬ ‫الوط�ني وتنفي��ذ‏مبادرت��ه ذات ال��ـ‪8‬‬ ‫بنود‪ ،‬يف‏وقت نفى فيه السيد مقتدى‬ ‫‏الصدر تقدي��م بديل م��ن التيار‏عن‬ ‫رئي��س ال��وزراء‪.‬‏وكان طالبان��ي قد‬ ‫اج��رى‏مس��اء ام��س االول م��ع وف��د‬ ‫م��ن ‏التحال��ف الوط�ني العراقي ضم‬ ‫‏حس��ن السنيد وعبد احلليم‏الزهريي‬ ‫وف��احل الفياض‏حمادثات بش��أن آخر‬ ‫‏املس��تجدات على الساحة‏السياسية يف‬

‫البالد والس��بل‏الناجعة حلل القضايا‬ ‫العالق��ة‏وازالة املعوق��ات اليت‏تعرتض‬ ‫العملي��ة السياس��ية‪.‬‏من جانبه‪ ،‬نفى‬ ‫زعيم التيار‏الصدري الس��يد مقتدى‬ ‫الص��در ‏‏»ط��رح مرش��ح م��ن اخل��ط‬ ‫‏الص��دري لرئاس��ة ال��وزراء ‏كبديل‬ ‫عن رئيس الوزراء‏نوري املالكي‪.‬‏ونقل‬ ‫املكتب اخلاص لزعيم‏التيار الصدري‬ ‫عن��ه قوله يف‏اجابته ردا على س��ؤال‬ ‫وج��ه‏اليه ع��ن طرحه مرش��حا من‬ ‫‏التيار لرئاس��ة ال��وزراء كبديل ‏عن‬ ‫املالك��ي‪« :‬م��ا كان ل��ي ‏ق��ول ذل��ك‪،‬‬ ‫وكل م��ن يق��ول فه��و ‏كاذب او‬ ‫عاص والسيما يف‏هذه املرحلة»‪.‬‏كما‬ ‫كش��ف مص��در مس��ؤول يف ‏التي��ار‬ ‫الص��دري عن قناعة‏ل��دى تياره بان‬ ‫ظ��روف س��حب‏الثقة م��ن احلكومة‬ ‫غ�ير ‏مؤاتي��ة‪.‬‏ويف اربي��ل‪ ،‬اك��د‬

‫اجملتمعون‏من التحالف الكردس��تاني‬ ‫‏وائت�لاف العراقي��ة وكتل��ة‏االحرار‬ ‫التزامه��م بتنفي��ذ مجي��ع ‏املق��ررات‬ ‫ال�تي مت االتفاق‏عليه��ا يف لقاء النجف‬ ‫‏االش��رف ومواصل��ة عق��د ‏اللق��اءات‬ ‫التش��اورية‏وتوسيعها يف االيام القليلة‬ ‫‏املقبلة‪ ،‬حبسب بيان اصدروه‏يف ختام‬ ‫اجتماعه��م مس��اء‏ام��س االول‪ ،‬اال ان‬ ‫النائب‏عن ائتالف دولة القانون‏خالد‬ ‫االس��دي اكد ان االط��راف‏اجملتمعة‬ ‫يف اربي��ل اليت‏تطالب باب��دال رئيس‬ ‫ال��وزراء‏ل��ن تس��تطيع س��حب الثق��ة‬ ‫م��ن‏املالكي كونه اس��تحقاقا وطنيا‬ ‫ً‬ ‫مرهون��ا باملعاي�ير ‏واملوازن��ات‬ ‫‏وام��را‬ ‫اليت انتجت‏احلكومة ورئاس��ة الربملان‬ ‫‏واجلمهوري��ة»‪ .‬‏وتاب��ع االس��دي ‏ان‬ ‫«الكت��ل ام��ام خياري��ن‪ ،‬ام��ا‏حكومة‬ ‫اغلبي��ة وادارة الدول��ة‏ع�بر االغلبية‬

‫وزارة الع��دل للتباح��ث م��ع اجلان��ب‬ ‫العراقي المكانية عقد اتفاقية ملبادلة‬ ‫الس��جناء‪ .‬وكانت املنظم��ة العربية‬ ‫حلق��وق االنس��ان نف��ذت اعتصام��ا‬ ‫صباح أمس أمام مبنى رئاسة الوزراء‬ ‫ش��ارك به عشرات من اهالي السجناء‬ ‫االردنيني يف الع��راق‪ ،‬وطالبوا خالله‬ ‫بضرورة االسراع باالفراج عن ابنائهم‬ ‫الذي��ن يعان��ون من ظ��روف صعبة‪.‬‬ ‫وطال��ب رئي��س املنظم��ة احملام��ي‬ ‫عب��د الكري��م الش��ريدة يف كلم��ة‬ ‫ألقاها خ�لال االعتصام الذي ش��ارك‬

‫الشريدة يف كلمته بضرورة استثمار‬ ‫االردن لعالقاته االجيابية مع العراق‪،‬‬ ‫وم��ع دول الع��امل لص��احل ه��ذا امللف‪،‬‬ ‫والعمل لالفراج عن السجناء كافة‪،‬‬ ‫وان يك��ون هناك تدخل مباش��ر من‬ ‫وزي��ر اخلارجي��ة ناص��ر ج��ودة‪.‬ويف‬ ‫تصرحيات له أكد الشريدة أن عدد‬ ‫السجناء االردنيني يف العراق يصل اىل‬ ‫(‪ )82‬س��جينا‪ ،‬غالبيتهم م��ن الطلبة‬ ‫والتجار‪ ،‬ويقضون أحكاما ما بني (‪)15‬‬ ‫و(‪ )20‬عاما‪ ،‬مش�يرا اىل انه��م يعانون‬ ‫م��ن مش��اكل عدي��دة‪ ،‬ومعظمه��م‬

‫الربملاني��ة او‏اس��تمرار التوافق��ات اليت‬ ‫‏تش��كلت مبوجبها احلكومة»‪ ،‬‏مشددا‬ ‫عل��ى ان اي خي��ارات‏اخرى س��تكلف‬ ‫االخري��ن اكثر‏مم��ا يعتقدون انهم‬ ‫‏حيص��دون»‪ ،‬نافيا مش��اركة ‏رئيس‬ ‫اجمللس االعلى الس��يد‏عم��ار احلكيم‬ ‫يف اجتم��اع‏اربي��ل ال��ذي عق��د امس‬ ‫االول‪.‬‏وابلغ��ت مص��ادر سياس��ية‬ ‫‏مطلع��ة ب��ان رئي��س ‏اجلمهوري��ة‬ ‫طالبان��ي س��يبلغ‏الكتل ال�تي تطالب‬ ‫بس��حب‏الثق��ة م��ن رئي��س ال��وزراء‬ ‫‏بانه��ا تتح��دث ع��ن امر غ�ير‏واقعي‪،‬‬ ‫وان رئاس��ة ال��وزراء‏اس��تحقاق وطين‬ ‫للتحال��ف‏الوط�ني الذي يؤي��د املالكي‬ ‫‏ويدعمه‪ ،‬اذ انه س��يؤكد ان‏س��حب‬ ‫الثقة غ�ير ممكن وانه‏ق��د يؤدي اىل‬ ‫س��حب الثقة من‏رئاس�تي اجلمهورية‬ ‫‏والربملان‪.‬‬

‫اختتام اجتماع السليمانية بين‬ ‫القادة السياسيين وانتظار توجه حكومي اردني إلجراء مباحثات مع العراق لمبادلة السجناء ‬ ‫الخروج ببيان مشترك‬ ‫ اعلن��ت احلكوم��ة االردني��ة ع��ن ومباحثاتها واتصاالتها‪.‬وأكد الفايز به قراب��ة (‪ )150‬من اهالي الس��جناء‪ ،‬مل يقوموا بأي جرم سياس��ي أو أمين‬ ‫توج��ه رمس��ي الج��راء مباحثات مع للوف��د أن احلكوم��ة تعمل من خالل بضرورة االفراج ع��ن عنهم‪.‬وطالب وال يوج��د ما ي�برر اعتقاهلم‪ ،‬إضافة‬

‫اختتم اجتماع الس��ليمانية‪ ،‬االربع��اء‪ ،‬والذي عقد بني القادة‬ ‫من العراقية والتحالف الكردس��تاني والتي��ار الصدري واطراف‬ ‫اخرى‪.‬‬ ‫وق��ال مص��در مق��رب م��ن االجتم��اع لوكال��ة ابن��اء بغداد‬ ‫الدولية‪ /‬واب‪ /‬ان االجتماع الذي عقد يف منتجع دوكان اختتم‬ ‫عماله‪ ،‬ويتأمل اخلروج ببيان ختامي بعد قليل ‪.‬واش��ار املصدر‬ ‫ان االجتم��اع ض��م رئي��س اجلمهورية ج�لال طالباني ورئيس‬ ‫االقليم مس��عود بارزاني ورئيس جملس النواب اسامة النجيفي‬ ‫ونائ��ب رئيس ال��وزراء صاحل املطل��ك وزعيم ائت�لاف العراقية‬ ‫ا��اد عالوي وامح��د اجلليب ومصطفى اليعقوبي وممثل مقتدر‬ ‫الصدر والشيخ صباح الساعدي وشخصيات اخرى‪.‬‬

‫اقرأ في هذا العدد‬

‫احلكوم��ة العراقي��ة ملبادلة الس��جناء‬ ‫ب�ين البلدي��ن واخت��اذ االج��راءات‬ ‫القانونية اخلاصة بهذا اخلصوص‪ ،‬يف‬ ‫حني يت��م اختاذ الرتتيبات التنفيذية‬ ‫م��ن قب��ل وزارة العدل‪.‬واك��د‬ ‫املستش��ار يف رئاس��ة ال��وزراء هاي��ل‬ ‫الفاي��ز ام��س خ�لال اس��تقباله وفدا‬ ‫من املنظمة العربية حلقوق االنس��ان‬ ‫ف��رع االردن‪،‬ان احلكوم��ة تولي ملف‬ ‫الس��جناء االردني�ين يف كل دول‬ ‫العامل عناية كربى‪ ،‬وتعطي مساحة‬ ‫واس��عة هل��ذه القضية عل��ى أجندتها‬

‫ص‪ .. 4‬التحقيقات‬ ‫قطعة سالح‬ ‫لكل منزل‪..‬‬ ‫قرار بحاجة الى‬ ‫مراجعة جادة‬

‫اىل أن معظمه��م يف أعم��ار صغ�يرة‬ ‫الن غالبيته��م م��ن الطلب��ة‪ ،‬وكل‬ ‫ه��ذه التفاصيل حتتم الس��عي اجلاد‬ ‫لالف��راج عنهم‪.‬وأوضح الش��ريدة أن‬ ‫الوصول اىل اتف��اق يف موضوع تبادل‬ ‫الس��جناء م��ع اجلان��ب العراقي ليس‬ ‫صعبا‪ ،‬يف ظل وجود اتفاقية الرياض‬ ‫ال�تي تتح��دث ع��ن ه��ذا اجلان��ب‪،‬‬ ‫وبالتالي فان اجلهود الرمسية يف حال‬ ‫مت تكثيفها بهذا االطار‪ ،‬فإنه س��يتم‬ ‫التوصل اىل حل بهذا اخلصوص‪.‬‬

‫ص‪ .. 5‬حواء‬ ‫كيف‬ ‫تتتخلصي من‬ ‫شحوب بشرتك‬

‫دستور‪...‬‬ ‫ام مصالح شخصية‪....‬؟‬

‫ل��ن يبق��ى الش��عب صام��ت اىل أن يعرف ما‬ ‫ال��ذي حي��دث ب�ين السياس��يني مبع��زل عن��ه‬ ‫ويع��رف ايض��ا كل كب�يرة وصغ�يرة حتاك‬ ‫خلف الكواليس وتطبخ يف مطابخ السياس��يني‬ ‫ليآل‪.‬وه��ذه التطلع��ات واملطال��ب ه��ي غاي��ة‬ ‫باملش��روعية واحلقوق السياس��ية اليت ضمنتها‬ ‫النصوص الدستورية ‪ ,‬وليس يف العامل املتحضر‬ ‫اليوم من يتصرف مبعزل عن شعبه ومجاهري‬ ‫وطنه وأال فأن يف األمر خطأ اليريد السياسيون‬ ‫الب��وح ب��ه وه��ذا حتم��ا يقع خ��ارج الدس��تور‬ ‫ونصوصه وبالتالي ال بد من وقفة حس��اب‪....‬‬ ‫والي��وم حيث يش��تد الصراع وينح��در البلد يف‬ ‫أزمة سياس��ية رمبا مل يشهدها من قبل تكون‬ ‫م��ن خالهلا املكاس��ب اليت حتقق��ت واليت يأمل‬ ‫الش��عب أن تتحقق يف خرب كان بل أن العملية‬ ‫السياسية برمتها هي االخرى مهددة باألنهيار‬ ‫ألن املصاحل الشخصية والكتلوية كانت أكرب‬ ‫من الرؤية الوطنية عند الساسة‪.‬الشعب كله‬ ‫اليوم يتحدث عن أتفاقية اربيل تلك اصبحت‬ ‫لغ��زآ أتف��ق علي��ه اجملتمع��ون يف اربيل‪.‬واليوم‬ ‫ب��دأت املرحل��ة الثاني��ة لالتف��اق وهي س��حب‬ ‫الثقة عن احلكومة وبعض التطورات يف املشهد‬ ‫السياس��ي‪.‬ملاذا مل يعلنوا على الشعب وحتى أذا‬ ‫كان��وا قد جت��اوزوا ما أعطاهم الدس��تور من‬ ‫صالحي��ات من أج��ل حترير أتفاقي��ة تضمن‬ ‫هلم مصاحل ش��خصية وبقاء يف السلطة وعيش‬ ‫رغي��د بعي��دآ عن طبق��ات الش��عب األخرى ال‬ ‫ض�ير األن ان يقفوا أمام الش��عب ويعرتفوا أنهم‬ ‫جتاوزوا حدود صالحياتهم بل ورمبا تصرفوا‬ ‫مب��ا ال يرض��ي الش��عب أن األوان ليكفرواع��ن‬ ‫س��يئاتهم وش��عب العراق مس��امح وس��يعطي‬ ‫فرصة أخ��رى‪ ....‬ورغم املهات��رات بينهم على‬ ‫شاش��ات التلفاز ووس��ائل االع�لام األخرى فأن‬ ‫كل واح��د منه��م عندم��ا يص��ل اىل أتفاقية‬ ‫اربي��ل يعلن متس��كه بها وع��دم التخلي عنها‪.‬‬ ‫وهن��اك م��ن يضيف هل��ا ش��رط تطابقه��ا مع‬ ‫الدس��تور مل يكتب عندما كتب��ت األتفاقية‪,‬‬ ‫حقآ أن الش��عب ضاق صدره ومل يعد هناك ما‬ ‫ميك��ن الس��كوت عليه‪ ,‬ذلك أن البل��د والعملية‬ ‫السياس��ية يتعرض��ان اىل منزلق خطري حيتاج‬ ‫اىل روح وطني��ة عالية فيه��ا من النقاء ونكران‬ ‫ال��ذات الكثري‪...‬الكثري‪,‬ونواي��ا تتج��ه بالبل��د‬ ‫بالصف��اء كله وبس��لوك دميقراط��ي يتعامل‬ ‫م��ع اجلميع مبس��افة واح��دة ليس فيه��ا الغاء‬ ‫لألخر وتهميش لطرف أو أضطهاد لفرد والبلد‬ ‫يضج بالطاقات احلكيمة اخلالقة ش��ريطة أن‬ ‫مينحهم املتخلفون والنفعيون فرصة لبناء بلد‬ ‫احلضارات العراق احلبيب‪.‬‬

‫ص‪ .. 9‬االقتصادية‬

‫شركة صناعة‬ ‫السيارات تكشف‬ ‫عن بيعها ‪ 30‬الف‬ ‫سيارة «سايبا»‬


‫‪2‬‬

‫العدد (‪) 179‬‬

‫محليات‬

‫‪2012/ 5 / 31‬‬

‫‪N 179 thursday 31 / 5 / 2012‬‬

‫المالكي يضع الحجر األساس لمشروع بسماية السكني في بغداد‬ ‫وض��ع رئي��س احلكومة ن��وري املالك��ي‪ ،‬ام��س األربعاء‪،‬‬ ‫احلجر األس��اس ملشروع بسماية السكين يف بغداد‪ ،‬مؤكداً‬ ‫وجود توجه لبناء ‪ 200‬ألف وحدة سكنية للفقراء ومعاجلة‬ ‫أزمة السكن يف البالد‪.‬وقال املالكي يف بيان صدر‪ ،‬امس ‪ ،‬عن‬ ‫مكتبه على هامش وضعه احلجر األساس ملشروع بسماية‬ ‫السكين يف بغداد‪ ،‬إن «هذا املشروع اخلدمي واإلعماري الكبري‬ ‫ً‬ ‫منوذجا جلمي��ع احملافظات»‪ ،‬معت�براً أن «االتفاق‬ ‫س��يكون‬ ‫على إقامته مل يأت بسهولة فقد استغرقت احلوارات فرتة‬ ‫طويلة حتى مت االتفاق أخرياً مع شركة هنوا»‪.‬‬ ‫وكشف املالكي عن «وجود توجه لبناء ‪ 200‬ألف وحدة‬ ‫س��كنية للفقراء وملعاجلة أزمة السكن وظاهرة املتجاوزين‬ ‫والس��كن العش��وائي وس��تتحمل احلكوم��ة نفق��ات ه��ذه‬ ‫املش��اريع»‪ ،‬مش�يراً إىل أن «حال��ة التنافس والتس��ابق جيب‬ ‫أن ترتك��ز على خدمة املواطنني ولي��س تعطيل وتأخري‬ ‫اخلدمات»‪.‬‬

‫وأك��د املالك��ي أن «احلكوم��ة ماضية يف إقامة املش��اريع‬ ‫ً‬ ‫داعي��ا اجلهات ذات العالقة‬ ‫اإلس��كانية عرب الدفع باآلجل»‪،‬‬ ‫إىل «اإلس��راع يف اخت��اذ اإلج��راءات الالزم��ة إلقام��ة ه��ذه‬ ‫املشاريع»‪.‬‬ ‫وكان رئي��س احلكوم��ة العراقية ن��وري املالكي‪ ،‬أعلن‬ ‫ام��س األربع��اء (‪ 30‬أي��ار ‪ ،)2012‬عن توقيع عق��د لتنفيذ‬ ‫مش��روع بس��ماية الس��كين يف بغداد مع إحدى الشركات‬ ‫الكورية‪ ،‬مؤكدا أن املش��روع يضم ‪ 100‬ألف وحدة سكنية‬ ‫تتس��ع لـ‪ 600‬ألف شخص‪ ،‬ووقع العقد عن اجلانب العراقي‬ ‫رئي��س هيئة االس��تثمار الوط�ني س��امي االعرجي وعن‬ ‫شركة هانوا الكورية اجلنوبية ممثلها‪.‬‬ ‫وخول جملس ال��وزراء العراقي يف (‪ 15‬أيار ‪ ،)2012‬رئيس‬ ‫هيئة االس��تثمار صالحية توقيع العق��د بصيغته املعدلة‬ ‫ومنح إجازة االستثمار لتنفيذ مشروع مدينة بسماية مع‬ ‫شركة هانوا الكورية اجلنوبية‪.‬وكانت هيئة االستثمار‬

‫الوط�ني اتفق��ت يف (‪ 13‬آب ‪ )2011‬م��ع ش��ركات كوري��ة‬ ‫وأمريكية لبناء ‪ 200‬ألف وحدة سكنية يف بغداد والبصرة‪،‬‬ ‫من أصل مليون وحدة تس��عى لتنفيذها لنهاية عام ‪،2014‬‬ ‫وافتتح��ت اهليئ��ة يف (‪ 25‬أيلول ‪ ،)2011‬باب التس��جيل عرب‬ ‫موقعه��ا االلكرتوني عل��ى هذه الوحدات الس��كنية بعد أن‬ ‫بين��ت أن أولوية التس��جيل س��تكون للموظف�ين ومن ثم‬ ‫املتقاعدي��ن واملواطنني إال أن التنفيذ تأخر‪ ،‬وعزاه رئيس‬ ‫هيئ��ة االس��تثمار إىل املفاوض��ات األخ�يرة م��ع الش��ركة‬ ‫الكورية املنفذة للمشروع‪.‬وقررت اهليئة يف أيلول من العام‬ ‫‪ ،2011‬رفع سعر الوحدة السكنية يف منطقة بسماية جنوب‬ ‫ش��رق بغ��داد إىل ‪ 600‬دوالر للمرت املرب��ع الواحد لتصل إىل‬ ‫‪ 60‬أل��ف دوالر ملس��احة ‪ 100‬م�تر مربع بع��د أن كان املقرر‬ ‫‪ 500‬دوالر للم�تر الواحد‪ ،‬مش�يرة إىل أن رفع س��عر الوحدة‬ ‫الس��كنية يأتي لتوف�ير متطلبات البن��ى التحتية للوحدة‬ ‫السكنية‪.‬‬

‫الديوانية تهدد بتشكيل أقاليم وسط وجنوب العراق‬ ‫في حال اإلصرار على سحب الثقة من المالكي‬

‫اللجنة المالية تطالب وزارتي المالية والتخطيط‬ ‫بتوزيع واردات النفط على العراقيين‬ ‫أك��دت اللجنة املالي��ة الربملاني��ة‪ ،‬األربعاء‪ ،‬أن‬ ‫توزي��ع واردات النف��ط على العراقي�ين متوقف‬ ‫عل��ى إص��دار تعليم��ات م��ن وزارت��ي املالي��ة‬ ‫والتخطي��ط‪ ،‬مطالب��ة الوزارت�ين بتنفي��ذ ذلك‬ ‫بص��ورة «عادل��ة ونزيه��ة»‪ ،‬فيم��ا ح��ذرت ممن‬ ‫يس��عى لتحقي��ق مص��احل خاصة على حس��اب‬ ‫املواطنني‪.‬وق��ال رئي��س اللجنة حي��در العبادي‬ ‫يف حديث لـ»الس��ومرية نيوز»‪ ،‬إن «توزيع واردات‬ ‫النف��ط عل��ى املواطن�ين وال��ذي اق��ر يف قان��ون‬

‫املوازن��ة العام��ة‪ ،‬بانتظ��ار إص��دار تعليمات من‬ ‫وزارت��ي املالي��ة والتخطي��ط»‪ ،‬مطالب��ا الوزارتني‬ ‫بـ»توزي��ع الواردات على العراقيني بصورة عادلة‬ ‫ونزيه��ة بعيدا ع��ن احلزبي��ة والفئوية»‪.‬وحذر‬ ‫العبادي «ممن يريد حتقيق مصاحل خاصة على‬ ‫حس��اب املواطنني والتالعب بعواطف اجلماهري‬ ‫وتس��قيط ش��خصيات سياس��ية ألغراض باتت‬ ‫مكش��وفة»‪.‬وكان التي��ار الصدري أعل��ن‪ ،‬يف ‪23‬‬ ‫ش��باط ‪ ،2012‬أن جمل��س الن��واب ص��وت خ�لال‬

‫جلسته الـ‪ 25‬من الفصل التشريعي الثاني للسنة‬ ‫التش��ريعية الثانية‪ ،‬على مقرتح زعيمه مقتدى‬ ‫الص��در بتخصي��ص ‪ %25‬م��ن إي��رادات النف��ط‬ ‫املتحقق��ة خالل س��نة ‪ 2012‬للمواطنني‪.‬وهددت‬ ‫كتل��ة األح��رار التابع��ة للتيار الص��دري‪ ،‬يف ‪21‬‬ ‫شباط ‪ ،2012‬بعدم التصويت على املوازنة العامة‬ ‫لع��ام ‪ 2012‬يف حال ع��دم إجراء تعدي�لات عليها‬ ‫تتضم��ن ختصي��ص مبالغ إضافي��ة للمواطنني‬ ‫من فائض موازنات السنوات السابقة‪.‬‬

‫سيروان احمد‪ :‬الكتل السياسية قادرة على سحب الثقة‬ ‫عن المالكي لكنها بحاجة الى وقت طويل اليجاد البديل‬ ‫أك��د النائب ع��ن ائت�لاف الكتل الكوردس��تانية‬ ‫س�يروان امحد‪ ،‬بأن الكتل السياسية تستطيع سحب‬ ‫الثقة عن رئيس الوزراء لكنها حتتاج اىل وقت طويل‬ ‫لالتف��اق على البديل‪.‬وقال امح��د‪ :‬هناك أمجاع من‬ ‫أغل��ب الكت��ل السياس��ية (التحال��ف الكوردس��تاني‪،‬‬ ‫وائتالف العراقية‪ ،‬والتيار الصدري‪ ،‬واجمللس االعلى‪،‬‬ ‫وح��زب الفضيل��ة) عل��ى س��حب الثقة ع��ن رئيس‬

‫ال��وزراء ن��وري املالكي‪.‬وأض��اف‪ :‬هن��اك اختالف بني‬ ‫الفرق��اء السياس��يني ح��ول أمكاني��ة تنفي��ذ املالكي‬ ‫لبن��ود اتفاقي��ة اربي��ل ال�تي مت التواف��ق عليها قبل‬ ‫تش��كيل احلكوم��ة وعلى اساس��ها ش��كلت احلكومة‪،‬‬ ‫من عدمها ‪.‬واش��ار النائب عن ائتالف الكوردس��تاني‬ ‫اىل‪ :‬إن الكتل السياس��ية تس��تطيع س��حب الثقة عن‬ ‫املالك��ي لكنها حباجة اىل وقت طويل إلجياد البديل‪.‬‬

‫هذا ومن املقرر ان يقدم اجملتمعون يف اربيل اجتماع‬ ‫موس��ع اخر اليوم بعد ان عقد امس اجتماع مخاسي‬ ‫‪.‬ويف املقاب��ل أكد القي��ادي يف حركة الوفاق النائب‬ ‫ع��ن ائت�لاف العراقي��ة قص��ي مجع��ة العب��ادي‪ ،‬أن‬ ‫اجملتمع�ين يف اربي��ل والنجف‪ ،‬بانتظ��ار رد التحالف‬ ‫الوطين على مطالبهم‪ ،‬الختاذ القرار النهائي حول ما‬ ‫تشهده العملية السياسية‪.‬‬

‫رغم الثروة النفطية بالعراق اليابان تقدم قرضا له‬ ‫اجتمع رئيس وزراء اليابان يوش��ي‬ ‫هيكو نودا مع وزير اخلارجية هوشيار‬ ‫زيباري وحبثا س��بل تفعيل العالقات‬ ‫العراقي��ة الياباني��ة م��ن خ�لال بدء‬ ‫اعمال اللجنة االقتصادية املش�تركة‬ ‫ب�ين البلدي��ن ‪ .‬وذك��ر بي��ان لوزارة‬ ‫اخلارجية‪« :‬ان رئيس الوزراء الياباني‬ ‫اكد خالل استقباله زيبباري والوفد‬ ‫املراف��ق ل��ه يف مقر احلكوم��ة اهتمام‬ ‫حكومت��ه بعالقاتها م��ع العراق‪,‬وانها‬ ‫سوف تراجع ارشادات ونصائح السفر‬ ‫للمواطنني ورجال االعمال اليابانيني‬

‫اىل الع��راق ‪ .‬وابلغ نودا زيباري خالل‬ ‫اللقاء انه س��يتم توقي��ع اتفاقية بني‬ ‫البلدي��ن يف بغ��داد الي��وم م��ن خالل‬ ‫االس��تفادة من القرض الياباني بالني‬ ‫اىل الع��راق بني وزير املالية والس��فارة‬ ‫الياباني��ة لتموي��ل اربعة مش��اريع يف‬ ‫قطاعات الصحة واالتصاالت وتأهيل‬ ‫مصف��ى البص��رة وتوف�ير اخلدم��ات‬ ‫اهلندسية ملصفى بيجي ‪ ،‬كما سيتم‬ ‫قريب��ا التوقيع على اتفاقية تش��جيع‬ ‫ومحاي��ة االس��تثمار ب�ين البلدين يف‬ ‫بغداد‪.‬واش��ار بي��ان اخلارجي��ة اىل ان‬

‫هذا اللقاء ‪ ،‬الذي حضره رئيس دائرة‬ ‫اس��يا وس��فري الع��راق يف اليابان وعدد‬ ‫من اعضاء الوفد العراقي ‪ ،‬جاء للبدء‬ ‫باعمال اللجنة االقتصادية املشرتكة‬ ‫العراقية – اليابانية برئاس��ة وزيري‬ ‫اخلارجي��ة ومش��اركة ممثل�ين عن‬ ‫وزارات املالي��ة والنف��ط والتج��ارة‬ ‫والصناعة والصحة والزراعة واالمانة‬ ‫العام��ة وال�تي س��تبدأ اعماهل��ا الي��وم‬ ‫يف طوكي��و ‪.‬وكان زيب��اري وصل‬ ‫ام��س االول اىل طوكي��و الج��راء‬ ‫مباحث��ات سياس��ية واقتصادي��ة‬

‫م��ع احلكوم��ة الياباني��ة ‪ ,‬اضاف��ة اىل‬ ‫ت��رؤس الوفد العراق��ي يف اجتماعات‬ ‫اللجن��ة الوزاري��ة العليا ب�ين البلدين‪.‬‬ ‫ويض��م الوف��د ممثل�ين ع��ن وزارات‬ ‫النف��ط والتجارة والصناع��ة واملعادن‬ ‫‪ ،‬وس��يجري سلس��لة من اللق��اءات مع‬ ‫رج��ال االعمال واصحاب الش��ركات‬ ‫الياباني��ة والسياس��يني والربملاني�ين‬ ‫واالكادميي�ين لتوضي��ح موق��ف‬ ‫وسياس��ة احلكوم��ة العراقي��ة وحبث‬ ‫فرص االعمار واالستثمار يف البالد‪.‬‬

‫هدد جملس حمافظة الديوانية‪،‬امس األربعاء‪ ،‬بالسعي لتشكيل أقاليم حمافظات وسط وجنوب‬ ‫الع��راق يف ح��ال اإلصرار على س��حب الثقة من رئيس احلكوم��ة نوري املالكي‪ ،‬فيم��ا طالب بإرجاع‬ ‫عائدات إقليم كردستان من النفط واملنافذ احلدودية اىل ميزانية الدولة وتوزيعها على احملافظات‬ ‫األخرى‪.‬وقال رئيس اجمللس جبري اجلبوري‪ ،‬إن «حمافظات وسط وجنوب العراق ستسعى اىل تشكيل‬ ‫أقاليم يف حال إصرار بعض الكتل على س��حب الثقة من رئيس الوزراء نوري املالكي»‪.‬وأشار اجلبوري‬ ‫إىل أن «سحب الثقة من املالكي سيعيد العراق اىل املربع األول ما يتطلب من احلكومات احمللية إعالن‬ ‫أقاليمه��ا للحفاظ على املنجزات اليت حتققت خالل الس��نوات املاضية يف احملافظات»‪.‬من جهة أخرى‪،‬‬ ‫طالب اجلبوري إقليم كردستان بـ»إرجاع مجيع موارده من النفط واملنافذ احلدودية وغريها اىل‬ ‫امليزانية االحتادية لتعيد احلكومة توزيعها على احملافظات األخرى حسب النسب السكانية»‪.‬‬ ‫يش��ار إىل أن إقلي��م كردس��تان يس��تلم ‪ %17‬من جمم��وع املوازنة الس��نوية اليت تقره��ا احلكومة‬ ‫االحتادية‪.‬وكان��ت رئاس��ة جمل��س البص��رة ه��ددت يف (‪ 28‬أي��ار ‪ ،)2012‬بتفعيل إج��راءات حتويل‬ ‫احملافظة إىل إقليم يف حال سحب الثقة من رئيس احلكومة نوري املالكي‪ ،‬داعية جمالس احملافظات‬ ‫اجلنوبية إىل حضور اجتماع طارئ لالتفاق على موقف موحد من األزمة السياسية‪.‬‬ ‫يذك��ر أن أعض��اء جملس حمافظة الديوانية‪ 180 ،‬كم جنوب بغ��داد‪ ،‬يبلغ عددهم ‪ 28‬عضوا‪ً،‬‬ ‫مخس��ة منهم ميثلون اجمللس اإلس�لامي األعلى‪ ،‬فيما كون ‪ 21‬عضواً ائتالف باسم أبناء الديوانية‬ ‫الذي انبثقت منه حكومة الديوانية احمللية احلالية‪ ،‬والذي يضم األحزاب املشاركة يف اجمللس عدا‬ ‫أعضاء اجمللس األعلى وممثلي التيار الصرخي البالغ عددهم اثنني‪.‬وأكدت القائمة العراقية‪ ،‬امس‬ ‫األربعاء‪ ،‬أن هناك إمجاعا وطنيا وأغلبية واضحة جدا تعارض منهج وسياسة رئيس احلكومة نوري‬ ‫املالكي‪ ،‬مطالبة األخري باحرتام األغلبية الرافضة لبقائه يف منصبه‪ ،‬فيما أشار إىل تعهد ‪ 200‬نائب يف‬ ‫الربملان بالوقوف مع عملية التغيري‪.‬وكشف التحالف الكردستاني‪ ،‬امس األربعاء (‪ 30‬أيار احلالي)‪ ،‬أن‬ ‫رئيس اجلمهورية جالل الطالباني ورئيس إقليم كردستان مسعود البارزاني سيعقدان بعد ظهر‬ ‫اليوم‪ ،‬اجتماعا مغلقا يف حمافظة السليمانية ملناقشة األزمة احلالية اليت تشهدها البالد‪.‬‬ ‫وكان ائت�لاف دول��ة القانون بزعامة رئيس احلكومة نوري املالك��ي‪ ،‬الثالثاء (‪ 29‬أيار احلالي)‪ ،‬أن‬ ‫االجتماعات األخرية اليت عقدت يف أربيل والنجف فش��لت بس��حب الثقة م��ن حكومة نوري املالكي‪،‬‬ ‫فيما جدد التأكيد أن تشكيل حكومة أغلبية بات احلل األمثل لألزمة السياسية املستمرة‪.‬‬

‫البنك المركزي‪ :‬حذف األصفار الصدر يدعو الكتل السياسية إلى جمع ‪124‬‬ ‫سينقل العراق من بلد‬ ‫صوتا ويتعهد باتمامها لسحب الثقة من المالكي‬ ‫التريليونات إلى المليارات‬

‫أعل��ن البن��ك املرك��زي العراق��ي‪ ،‬الثالث��اء‪،‬‬ ‫أن ح��ذف األصف��ار م��ن العملة س��ينقل البالد‬ ‫م��ن بل��د الرتيليون��ات إىل املليارات‪ ،‬فيما ش��دد‬ ‫على أن املش��روع ال يزال حيت��اج موافقة الربملان‬ ‫واحلكومة العراقية‪.‬وق��ال نائب حمافظ البنك‬ ‫املركزي العراقي مظهر حممد صاحل يف حديث‬ ‫لـ»الس��ومرية نيوز»‪ ،‬إن «مشروع حذف األصفار‬ ‫الثالثة من العملة العراقية س��وف ينقل العراق‬ ‫من بل��د الرتيليونات إىل بلد امللي��ارات‪ ،‬وبالتالي‬ ‫ف��إن العراق س��ينتقل من األرق��ام ‪ 10‬اس ‪ 12‬إىل‬ ‫‪ 10‬اس ‪.»9‬وأضاف صاحل أن «املشروع خيتلف عن‬ ‫إصدار عملة جديدة حي��ث يرتتب عليه ليس‬ ‫فق��ط حذف ثالثة أصفار م��ن العملة العراقية‬ ‫وإمنا حذف ثالث مراتب حسابية من مجهورية‬ ‫العراق واليت تبدأ من ميزانية االس��رة وتنتهي‬ ‫بامليزانية العامة للدولة»‪ ،‬مؤكدا ان «املش��روع‬

‫كبني��ة حتتية مكتملة بأساس��ها ومفاهيمها‬ ‫ل��دى البنك»‪.‬وأش��ار ص��احل اىل ان «املش��روع‬ ‫منطقي علمي اقتص��ادي تكمن اهميته ليس‬ ‫فق��ط بتقلي��ص كمي��ة العمل��ة وإمن��ا أيضا‬ ‫بتقليل التكاثر احلس��ابي الذي من شانه تقليل‬ ‫املخاط��ر التش��غيلية بس��بب كث��رة األرق��ام‬ ‫وكثرة األخطاء الناجتة عنه»‪.‬ولفت صاحل إىل‬ ‫ان «املشروع على الرغم من أهميته فانه حيتاج‬ ‫اىل موافقة الربملان واحلكومة والبنك املركزي‬ ‫العراق��ي إلجناح��ه م��ن خ�لال تش��كيل جلنة‬ ‫مش�تركة وان تكون هلا سلطة القرار بتحديد‬ ‫تاريخ ووقت حذف االصفار»‪ ،‬مبينا ان «اجلميع‬ ‫متفقون على حذف االصفار اال انهم مش��ككني‬ ‫من وقت وتاريخ احلذف اضافة اىل قدرة البنك‬ ‫على هذا املشروع»‪.‬وكشف عضو اللجنة املالية‬ ‫يف جمل��س الن��واب هيث��م اجلب��وري يف ‪ 15‬اي��ار‬ ‫‪ 2012‬أن ش��هر كان��ون الثاني من الع��ام املقبل‬ ‫‪ 2013‬سيش��هد حذف األصفار الثالثة واستبدال‬ ‫العملة‪ ،‬فيما سيشهد أيلول املقبل ‪ ،2012‬املباشرة‬ ‫بطبع العمل��ة اجلديدة مبختلف فئاتها‪.‬وكان‬ ‫البنك املركزي اتهم يف (‪ 12‬أيلول ‪ ،)2011‬جهات‬ ‫حكومي��ة بعرقل��ة اإلص�لاح النق��دي وتوع��د‬ ‫ً‬ ‫حمم�لا تل��ك اجله��ات مس��ؤولية‬ ‫مبقاضاته��ا‪،‬‬ ‫تعريض مصاحل البالد املالية إىل اخلطر‪.‬وأكد‬ ‫حمافظ البنك املركزي العراقي سنان الشبييب‬ ‫خ�لال اجتم��اع اهليئ��ات املس��تقلة م��ع رئيس‬ ‫الوزراء نوري املالكي ‪.‬‬

‫دع��ا زعيم التيار الص��در مقتدى الص��در‪ ،‬الثالثاء‪،‬‬ ‫الكتل السياس��ية إىل مجع ‪ 124‬صوتا يف الربملان العراقي‪،‬‬ ‫متعهدا بامتام الـ‪ 164‬لسحب الثقة من رئيس احلكومة‬ ‫ن��وري املالكي‪ ،‬فيما اتهم ح��زب الدعوة برفض مجيع‬ ‫اإلصالحات‪ .‬وقال مقتدى الصدر ردا على س��ؤال احد‬ ‫أتباعه بش��أن تصرحيات بعض قيادات حزب الدعوة‬ ‫ع��ن التنصل والرتاج��ع فيما خيص حج��ب الثقة عن‬ ‫رئيس احلكومة نوري املالكي‪ ،‬وتلقت «السومرية نيوز»‪،‬‬ ‫نسخة منه‪ ،‬إن «هذا الكالم ال صحة له «‪ ،‬مضيفا «تعهدت‬ ‫لشركائي أن حصلوا على ‪ 124‬صوتا وسأكون املتمم‬ ‫لـ‪ 164‬صوتا‪ ،‬لسحب الثقة»‪.‬وأكد الصدر أن «هذا الوعد‬ ‫لن أحيد عنه بعد أن رفض هذا احلزب اجملاهد سابقا‬ ‫كل اإلصالحات»‪.‬وتتطل��ب عملية س��حب الثقة عن‬ ‫رئيس احلكومة وفقا للدستور العراقي تقديم رئيس‬ ‫اجلمهورية طلبا إىل جملس النواب بسحب الثقة ليتم‬ ‫بعده��ا التصوي��ت عل��ى الطل��ب يف اجمللس م��ن قبل‬

‫أعضاءه البالغ عددهم ‪ 325‬نائبا‪ ،‬مما يتطلب أن يكون‬ ‫ع��دد الن��واب الذين يصوتون لصاحل الطل��ب ‪ 163‬نائبا‬ ‫على األقل‪ ،‬أي نصف عدد النواب زائد واحد‪.‬وكشف‬ ‫التحالف الكردس��تاني‪ ،‬اليوم األربعاء (‪ 20‬أيار احلالي)‪،‬‬ ‫أن رئي��س اجلمهورية ج�لال الطالباني ورئيس إقليم‬ ‫كردس��تان مس��عود البارزان��ي س��يعقدان بعد ظهر‬ ‫اليوم‪ ،‬اجتماعا مغلقا يف حمافظة الس��ليمانية ملناقشة‬ ‫األزم��ة احلالية اليت تش��هدها البالد‪.‬وأك��دت القائمة‬ ‫العراقي��ة‪ ،‬الي��وم األربع��اء‪ ،‬أن هن��اك إمجاع��ا وطنيا‬ ‫وأغلبي��ة واضحة جدا تعارض منهج وسياس��ة رئيس‬ ‫احلكومة نوري املالكي‪ ،‬مطالبا املالكي باحرتام األغلبية‬ ‫الرافض��ة لبقائ��ه يف منصبه‪ ،‬فيما أش��ار إىل تعهد ‪200‬‬ ‫نائ��ب يف الربملان بالوق��وف مع عملي��ة التغيري‪.‬وكان‬ ‫ائت�لاف دولة القانون بزعام��ة رئيس احلكومة نوري‬ ‫املالك��ي‪ ،‬أمس الثالثاء (‪ 29‬أيار احلالي)‪ ،‬أن االجتماعات‬ ‫األخرية اليت عقدت يف أربيل والنجف فش��لت بس��حب‬

‫نائب عن العراقية‪ :‬المالكي‬ ‫أنقذ العراق من تقسيمه‬ ‫طائفيًا‪..‬والكوردستاني يسعى‬ ‫للحصول على مكاسب نفطية‬ ‫على حساب بغداد‬

‫الثق��ة من حكومة نوري املالك��ي‪ ،‬فيما جدد التأكيد‬ ‫أن تش��كيل حكوم��ة أغلبية بات احل��ل األمثل لألزمة‬ ‫السياس��ية املس��تمرة‪.‬وعقدت القائم��ة العراقي��ة‬ ‫والتحالف الكردس��تاني وكتلة األحرار التابعة للتيار‬ ‫ً‬ ‫اجتماعا أمس يف أربيل برعاية رئيس إقليم‬ ‫الصدري‬ ‫كردس��تان مس��عود البارزاني‪ ،‬فيما أكد اجملتمعون‬ ‫التزامه��م بتنفيذ مجيع مقررات ال�تي صدرت خالل‬ ‫اجتم��اع النجف‪ ،‬ومواصل��ة عقد اللقاءات التش��اورية‬ ‫وتوس��يعها يف األيام املقبلة‪.‬وكان��ت القائمة العراقية‬ ‫بزعامة إياد عالوي كش��فت‪ ،‬أم��س الثالثاء (‪ 29‬أيار‬ ‫‪ ،)2012‬أن رئيس اجلمهورية جالل الطالباني س��يعقد‬ ‫ً‬ ‫اجتماع��ا يض��م القائم��ة والتحال��ف‬ ‫الي��وم األربع��اء‪،‬‬ ‫الكردس��تاني والتي��ار الص��دري واجملل��س األعل��ى‬ ‫اإلس�لامي‪ ،‬فيما أكدت أن الطالباني س��يبعث رسالة‬ ‫بع��د االجتم��اع إىل جملس الن��واب حلج��ب الثقة عن‬ ‫حكومة املالكي‪.‬‬

‫قال��ت عضو حركة احلل النائب عن ائتالف‬ ‫العراقية س��هاد العبيدي‪ ،‬إن رئيس الوزراء نوري‬ ‫املالك��ي‪ ،‬أنق��ذ الع��راق من تقس��يمه على أس��اس‬ ‫طائف��ي‪ ،‬مش�يرة اىل أن التحال��ف الكردس��تاني‬ ‫يس��عى للحص��ول على مكتس��بات على حس��اب‬ ‫حكوم��ة بغداد‪.‬وأضاف��ت العبي��دي ‪ :‬أن املالك��ي‬ ‫أنقذ العراق من تقس��يمه على أس��اس طائفية ‪،‬‬ ‫عندم��ا حاولت بعض القوى السياس��ية او بعض‬ ‫الش��خصيات اع�لان بعض احملافظ��ات كأقليم‬ ‫مس��تقل‪ ،‬وفق اجندة خارجية تس��عى لتقسيم‬ ‫الع��راق‪ ،‬اال ان املالك��ي وقف بوج��ه تلك االجندة‬ ‫ً‬ ‫طائفيا‪.‬واش��ارت اىل‪:‬‬ ‫وأنقذ العراق من تقس��يمه‬

‫أن املالكي يسعى اىل أبقاء العراق موحد‪ ،‬واحلفاظ‬ ‫عل��ى وحدت��ه م��ن اي أجن��ده خارجية تس��عى‬ ‫لتقس��يمه‪ .‬اىل ذل��ك أتهم��ت العبي��دي‪ :‬التحالف‬ ‫الكوردس��تاني بس��عيه للحص��ول اىل املزي��د من‬ ‫املكتس��بات النفطي��ة والسياس��ية واالقتصادي��ة‬ ‫على حس��اب احلكوم��ة االحتادية‪.‬وأوضحت‪ :‬أن‬ ‫التحال��ف الكوردس��تاني بش��كل خ��اص واقلي��م‬ ‫كوردستان بشكل عام لديهم مساعي للحصول‬ ‫على املزيد من املكتسبات النفطية واالقتصادية‪،‬‬ ‫من خالل األزمة السياس��ية واس��تغالهلا لضغط‬ ‫على رئيس ال��وزراء بالتنازل على بعض القضايا‬ ‫املصريية‪.‬‬


‫عربية ودولية‬

‫العدد (‪ ) 179‬اخلميس ‪2012/ 5 / 31‬‬ ‫‪N 179 thursday 31 / 5 / 2012‬‬

‫‪3‬‬

‫األزمة السورية تهدد إرث كوفي أنان‬ ‫متكن الدبلوماس��ي املعس��ول الكالم واألم�ين العام‬ ‫الس��ابق لألمم املتحدة ك��ويف أنان‪ ،‬من اإلحبار بهدوء‬ ‫الكثري من احلروب العاصفة‪ ،‬س��واء يف الشرق األوسط‪،‬‬ ‫وتف��كك دول البلقان‪ ،‬واإلب��ادة اجلماعية األفريقية‪،‬‬ ‫وفضيحة الفس��اد اليت ّ‬ ‫مس��ت عائلت��ه وجمموعة من‬ ‫األزم��ات األخ��رى‪ ،‬على مدى مش��واره الدبلوماس��ي‪،‬‬ ‫ال��ذي ميت��د ألكثر م��ن مخس��ة عق��ود‪ ،‬إىل جانب‬ ‫فوزه جبائ��زة نوبل للس�لام‪ .‬لكن األصدق��اء والنقاد‬ ‫على حد س��واء يقولون إن سوريا ميكن أن تهدد إرث‬ ‫أن��ان لتقض��ي عل��ى كل إجنازاته املش��رقة على مر‬ ‫األعوام‪.‬ملي��س فرحات‪ :‬بعدم��ا مت تعيني كويف أنان‬ ‫ليك��ون مبثابة مبع��وث خاص إىل س��وريا عن كل‬ ‫م��ن األمم املتحدة وجامعة ال��دول العربية يف فرباير‪/‬‬ ‫ش��باط املاض��ي من قب��ل خلف��ه األمني الع��ام للألمم‬ ‫املتح��دة بان كي مون‪ ،‬قال العدي��د من املراقبني إن‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫واضحا للجميع‪:‬‬ ‫جانبا ما ب��دا‬ ‫عام��ا) وضع‬ ‫أن��ان (‪74‬‬ ‫ً‬ ‫الصراع املس��تعصي يف س��وريا معقد ج��دا‪ ،‬وغري قابل‬ ‫للح��ل ع��ن طري��ق الدبلوماس��ية وحدها‪.‬ونقل��ت‬ ‫صحيف��ة الـ «نيوي��ورك تاميز» ع��ن إدوارد مورتيمر‪،‬‬ ‫مدير االتصاالت الس��ابق يف األمم املتحدة‪ ،‬الذي كان‬ ‫ً‬ ‫مس��ؤوال عن إعداد خطابات أنان بدءاً من العام ‪،1998‬‬

‫قول��ه إن��ه «عندما مسعت نبأ تعيين��ه‪ ،‬أول ما فكرت‬ ‫فيه هو أن هذه املهمة مستحيلة‪ .‬وأعتقد أن أنان قال‬ ‫يف نفس��ه‪ :‬على شخص ما احملاولة»‪.‬حتى وقت قريب‪،‬‬ ‫كان أن��ان يتح��دث بق��در م��ن األم��ل ع��ن حتقيق‬ ‫ن��وع م��ن التالقي ب�ين اخلص��وم يف س��وريا‪ ،‬إذا أبدت‬ ‫كل االطراف اس��تعدادها للتقيد خبطة السالم اليت‬ ‫وضعها‪ .‬لكن جمزرة احلولة‪ ،‬اليت وقعت خالل عطلة‬ ‫ً‬ ‫ش��خصا‪،‬‬ ‫نهاية األس��بوع‪ ،‬واليت خلفت أكثر من ‪100‬‬ ‫نصفه��م م��ن األطف��ال‪ ،‬واعت�برت واح��دة من أس��وأ‬ ‫الفظائع اليت ارتكبت يف الصراع املستمر منذ ‪ 15‬شهراً‪،‬‬ ‫أدت إىل توجي��ه انتق��ادات جديدة خلط��ة أنان‪ ،‬على‬ ‫اعتب��ار أنها ليس��ت غ�ير فعالة فقط‪ ،‬ب��ل ً‬ ‫أيضا ّ‬ ‫متكن‬ ‫احلكومة الس��ورية من االس��تمرار يف ممارس��اتها‪ ،‬من‬ ‫ً‬ ‫علني��ا‪ ،‬وجتاهل العديد‬ ‫خ�لال موافقتها على اخلطة‬ ‫م��ن أحكامها‪.‬بعدما اجتمع ي��وم الثالثاء مع الرئيس‬ ‫السوري بشار األسد يف سوريا‪ّ ،‬‬ ‫حض أنان الرئيس على‬ ‫اخت��اذ اخلط��وة األوىل إلنهاء النزاع م��ن خالل تنفيذ‬ ‫اخلطة‪ ،‬وأعط��ى تلميحات يف تصرحيات للصحافيني‬ ‫يف دمش��ق ب��أن الوق��ت ب��دأ بالنفاد‪.‬يتح��دث زم�لاء‬ ‫أنان عن ش��خصيته‪ ،‬اليت تتميز بصفات املش��اركة‪،‬‬ ‫والقدرة على نقل التعاطف والدعوة القوية إىل حقوق‬

‫لكويت تعلن عن اجتماع عربي وزاري‬ ‫السبت لمناقشة الوضع في سوريا‬ ‫اعلن وزي��ر اخلارجية الكوييت الثالث��اء ان اجتماعا وزاريا‬ ‫عربيا س��يعقد الس��بت ملناقش��ة تط��ورات الوضع يف س��وريا‬ ‫حبضور املوفد الدولي والعربي اىل سوريا كويف انان‪.‬‬ ‫ونقلت وكال��ة االنباء الكويتية عن الش��يخ صباح اخلالد‬ ‫الصباح الذي تتس��لم بالده حال ًيا الرئاس��ة الدورية للجامعة‬ ‫العربي��ة ان اتص��االت جتري م��ع االطراف املعني�ين باالزمة‬ ‫السورية حتضريًا هلذا االجتماع‪.‬كما اعلن الوزير الكوييت انه‬ ‫س��يلتقي وزيري خارجية روس��يا والصني يف اطار املشاورات‬ ‫ح��ول امللف الس��وري‪.‬وقال الوزير ان الكوي��ت «حريصة على‬ ‫التح��رك عل��ى كل املس��تويات لوقف نزيف الدم يف س��وريا‬ ‫والزام احلكومة الس��ورية بتنفيذ تعهداتها جتاه خطة انان»‪.‬‬ ‫وافادت مصادر دبلوماس��ية ان اللجنة الوزارية العربية حول‬ ‫سوريا ستعقد اجتماعا السبت يف الدوحة‪.‬‬

‫البابا يجدد ثقته بأقرب مساعديه‬ ‫بعد فضيحة تسريب وثائق‬ ‫ج��دد البابا بنديكتوس الس��ادس عش��ر االربع��اء «ثقته‬ ‫بأق��رب مس��اعديه» واعت�بر ان «الفرضي��ات» ال�تي اطلقتها‬ ‫الصحافة االيطالية على اثر فضيحة تسريب وثائق «تعطي‬ ‫صورة عن الفاتيكان ال تعكس حقيقته»‪.‬‬ ‫ويف خت��ام اللقاء العام يف س��احة القديس بطرس‪ ،‬تطرق‬ ‫الباب��ا للم��رة االوىل ش��خصيا اىل القضي��ة ال�تي عصف��ت‬ ‫بالفاتي��كان وادت االربعاء املاض��ي اىل اعتقال كبري اخلدم‬ ‫باول��و غابرييل��ي‪ .‬واض��اف الباب��ا بصوت حازم «انتش��رت‬ ‫فرضيات جمانية وضخمها بعض وس��ائل االعالم وختطت‬ ‫الوقائع واعطت صورة عن الكرس��ي الرس��ولي ال تتناس��ب‬ ‫مع احلقيقة»‪.‬وقال البابا «ارغب يف جتديد ثقيت وتش��جيعي‬ ‫الق��رب مس��اعدي الذين يس��اعدونين يومي��ا بأمانة وروح‬ ‫التضحي��ة بصم��ت يف القي��ام بأعب��اء مهم�تي»‪ .‬واوضح ان‬ ‫هذه االح��داث «اثارت احل��زن يف قليب» لكن «ال��روح القدس‬ ‫يقود الكنيس��ة والرب ل��ن حيرمها ابدا مس��اعدته لدعمها‬ ‫يف طريقها»‪.‬وتس��ببت الفضيح��ة املس��ماة «فاتيليكس» اليت‬ ‫تتمثل بنقل مئات الوثائق الس��رية اىل الصحافة االيطالية‬ ‫يف نش��وب ازمة يف الفاتيكان‪ .‬ويشتبه يف ان باولو غابرييلي‬ ‫هو احد الذين مسحوا بتهريب الوثائق‪ .‬وتتجه الشبهات اىل‬ ‫منظمي عملي��ات التهريب وتؤكد الصحافة االيطالية ان‬ ‫كرادلة يقفون على االرجح وراءها‪.‬‬

‫اإلنس��ان األساس��ية خالل مس�يرته يف األم��م املتحدة‪،‬‬ ‫إضافة إىل مواقفه يف منظمة الصحة العاملية ومكتب‬ ‫املفوض الس��امي لشؤون الالجئني‪ ،‬ويف وقت الحق يف‬ ‫األدوار اليت مارس��ها يف مقر األمم املتحدة يف نيويورك‬ ‫كوكي��ل األمني الع��ام لعمليات حفظ الس�لام‪.‬من‬ ‫ج��ذور متواضع��ة يف غان��ا‪ ،‬أصب��ح أنان األم�ين العام‬ ‫األول‪ ،‬ال��ذي ينتخب من بني موظف��ي األمم املتحدة‬ ‫يف يناي��ر‪ /‬كانون الثاني ع��ام ‪ ،1997‬لواليتني (كل‬ ‫منها ‪ 5‬سنوات)‪.‬يف هذا الس��ياق‪ ،‬يقول مورتيمر‪« :‬إنه‬ ‫ديبلوماسي حمنك وجيد جداً يف التواصل مع الناس‪،‬‬ ‫فهو ش��خص من الصعب التن��ازع معه‪ ،‬حتى إنه علق‬ ‫ش��عار يف مكتب��ه يقول‪ :‬الدبلوماس��ية ه��ي فن جعل‬ ‫الرجل اآلخر يقوم باألمور على طريقتك»‪.‬‬ ‫مشل��ت جناحات أن��ان الدبلوماس��ية حماولة إعادة‬ ‫مئات من املوظفني الدوليني ومواطين الدول الغربية‬ ‫من العراق بعد غزو الكويت عام ‪ ،1990‬وأشرف خالل‬ ‫منصب��ه كوكي��ل األم��م املتحدة لعملي��ات حفظ‬ ‫الس�لام م��ن ع��ام ‪ 1995‬إىل ع��ام ‪ ،1996‬عل��ى مرحل��ة‬ ‫انتقالي��ة صعب��ة يف البوس��نة واهلرس��ك م��ن األم��م‬ ‫املتح��دة إىل منظم��ة حل��ف مشال األطلس��ي‪ .‬ويعترب‬ ‫ً‬ ‫مس��ؤوال ع��ن نزع فتي��ل عدد م��ن النزاعات يف‬ ‫أنان‬

‫أفريقيا‪ ،‬ال س��يما اتفاق عام ‪ 2008‬الذي أوقف احلرب‬ ‫ّ‬ ‫كينيا‪.‬يصر أن��ان والعديد من زمالئه يف‬ ‫األهلي��ة يف‬ ‫األمم املتحدة على أن خطتهم للس�لام يف سوريا‪ ،‬اليت‬ ‫تنص على وجوب إلقاء مجيع األطراف للس�لاح‪ ،‬هي‬ ‫اخلي��ار الواقع��ي الوحيد‪ .‬لكن ال يب��دو أن أحداً منهم‬

‫ق��د وضع خط��ة بديل��ة أو احتياطية يف حال فش��ل‬ ‫اخلطة احلالية‪.‬وتواجه خطة أنان للس�لام انتقادات‪،‬‬ ‫ال س��يما أولئك الذين يقولون إنه من الضروري على‬ ‫األمم املتحدة أن تتبع ً‬ ‫نهجا يف س��وريا أكثر قوة من‬ ‫الواليات املتحدة وحلفائها‪،‬‬

‫الرئاسة الفلسطينية ترفض دولة ذات حدود مؤقتة‬ ‫اكدت الرئاسة الفلس��طينية األربعاء رفضها‬ ‫ألي خطوات أحادية اس��رائيلية ت��ؤدي إىل قيام‬ ‫دول��ة فلس��طينية ذات ح��دود مؤقت��ة‪ ،‬وذل��ك‬ ‫بعدما امل��ح وزير الدفاع االس��رائيلي ايهود باراك‬ ‫اىل امكاني��ة تنفي��ذ خط��وات احادي��ة يف ح��ال‬

‫فش��ل املفاوضات‪.‬وق��ال الناطق باس��م الرئاس��ة‬ ‫الفلس��طينية نبي��ل أب��و ردين��ه «إن أي خطوات‬ ‫إس��رائيلية أحادي��ة ت��ؤدي إىل قي��ام دول��ة ذات‬ ‫ح��دود مؤقتة هي مرفوض��ة»‪ ،‬واضاف «إن هذه‬ ‫السياس��ة تؤدي إىل اس��تمرار الص��راع‪ ،‬وال تؤدي‬

‫إىل حل بل تنهي فكرة حل الدولتني»‪.‬وش��دد أبو‬ ‫ردينه يف تصرحي��ات بثها عرب الوكالة الرمسية‬ ‫«حن��ن ملتزمون حب��ل دائم وع��ادل لدولة تقوم‬ ‫عل��ى ح��دود ‪ 1967‬والق��دس عاصمة هل��ا ودون‬ ‫الق��دس ل��ن يكون هناك ش��يء مقب��ول»‪.‬وكان‬

‫باراك قال يف حماضرة يف االجتماع السنوي ملعهد‬ ‫األحب��اث األمني��ة الوطني��ة يف ت��ل أبي��ب «جيب‬ ‫دراسة التوصل إىل اتفاق مرحلي أو اختاذ مبادرة‬ ‫م��ن طرف واحد يف حال عدم التوصل إىل اتفاق‬ ‫سالم مع الفلسطينيني»‪.‬‬

‫جنوب أفريقيا تدين مجزرة الحولة وتدعم وساطة أنان‬ ‫دانت جن��وب افريقيا االربعاء اجمل��زرة «الرهيبة»‬ ‫ال�تي وقع��ت يف نهاي��ة االس��بوع يف قري��ة احلول��ة‬ ‫الس��ورية وقدمت دعمها ملهمة وسيط االمم املتحدة‬ ‫واجلامع��ة العربي��ة كويف ان��ان‪ .‬وقال نائ��ب وزير‬ ‫اخلارجية اجلنوب افريقي ابراهيم ابراهيم يف بيان‬ ‫ان «حكوم��ة جنوب افريقي��ا تدين اجملزرة الرهيبة‬ ‫لرج��ال ونس��اء واطف��ال يف قري��ة احلولة الس��ورية‬ ‫القريب��ة م��ن مح��ص يف نهاي��ة االس��بوع»‪.‬واضاف‬ ‫ان احلكوم��ة «تق��دم تعازيه��ا الصادق��ة اىل عائالت‬ ‫الضحاي��ا‪ ،‬يف احلول��ة ويف اماكن اخ��رى من البالد»‪.‬‬ ‫وتابع ان «اس��تخدام العنف يف س��وريا ش��نيع وندعو‬

‫مجي��ع اط��راف الن��زاع اىل ان يوقف��وا كل اش��كال‬ ‫العنف على الفور»‪.‬وقال «جيب حماس��بة املس��ؤولني‬ ‫عن هذا العنف االجرامي»‪ ،‬ملمحا اىل جمزرة احلولة‬ ‫ال�تي حصدت اكثر من مئ��ة قتيل منهم ‪ 49‬طفال‬ ‫و‪ 300‬جري��ح‪ ،‬اجلمعة والس��بت‪ .‬واوضح نائب وزير‬ ‫اخلارجي��ة اجلن��وب افريق��ي ان «خط��ة ان��ان توفر‬ ‫فرص��ة لتس��وية النزاع بالسياس��ة واحل��وار وتلبية‬ ‫التطلعات املش��روعة للش��عب الس��وري‪ .‬على مجيع‬ ‫االطراف مؤازرتها بقوة لتأمني جناحها»‪.‬‬ ‫وجنوب افريقيا عضو غري دائم يف جملس االمن‪.‬‬ ‫ويف تش��رين االول‪/‬اكتوبر‪ ،‬امتنعت عن التصويت‬

‫على مش��روع قرار تقدم به الغربي��ون الدانة القمع‬ ‫يف سوريا‪.‬واشارت بريتوريا اىل السابقة الليبية‪ .‬فقد‬ ‫صوت��ت مع القرار الذي اجاز للحلف االطلس��ي ش��ن‬ ‫غ��ارات يف ليبيا‪ ،‬ثم ما لبثت عن اعربت عن اس��فها‬ ‫عل��ى تأيي��د الق��رار‪ ،‬مش�يرة اىل ان البل��دان الغربية‬ ‫جت��اوزت ح��دود تفويضها الس��قاط العقي��د معمر‬ ‫الق��ذايف‪ ،‬وحال��ت دون التوص��ل اىل ح��ل تفاوضي‪.‬‬ ‫لك��ن موقف جن��وب افريقيا اعترب ايض��ا دليال على‬ ‫ان��ه احني��از لروس��يا والص�ين القوت�ين العظمي�ين‬ ‫احلليفتني يف كتلة بريك مع اهلند والربازيل‪.‬‬

‫الرئاسة الفلسطينية ترفض دولة ذات حدود مؤقتة‬ ‫اكدت الرئاسة الفلس��طينية األربعاء رفضها‬ ‫ألي خطوات أحادية اس��رائيلية ت��ؤدي إىل قيام‬ ‫دول��ة فلس��طينية ذات ح��دود مؤقت��ة‪ ،‬وذل��ك‬ ‫بعدما امل��ح وزير الدفاع االس��رائيلي ايهود باراك‬ ‫اىل امكاني��ة تنفي��ذ خط��وات احادي��ة يف ح��ال‬

‫فش��ل املفاوضات‪.‬وق��ال الناطق باس��م الرئاس��ة‬ ‫الفلس��طينية نبي��ل أب��و ردين��ه «إن أي خطوات‬ ‫إس��رائيلية أحادي��ة ت��ؤدي إىل قي��ام دول��ة ذات‬ ‫ح��دود مؤقتة هي مرفوض��ة»‪ ،‬واضاف «إن هذه‬ ‫السياس��ة تؤدي إىل اس��تمرار الص��راع‪ ،‬وال تؤدي‬

‫روسيا‪ :‬طرد سفراء سوريا سيأتي بنتائج عكسية‬ ‫الت روس��يا يوم األربعاء إن طرد س��فراء س��وريا م��ن دول غربية‬ ‫«س��يأتي بنتائج عكسية» ألنه يستبعد قناة ميكن استخدامها للتأثري‬ ‫على حكومة الرئيس بش��ار األس��د وقال��ت وزارة اخلارجية يف بيان‬ ‫«طرد س��فراء سوريا من عواصم عدة دول غربية رئيسية يبدو لنا‬ ‫خطوة ستأتي بنتائج عكسية» مضيفا أن الدول الغربية «ال تريد أن‬ ‫تستمع اىل دمشق وهذا‪ ...‬ال حيسن األوضاع يف املوقف الراهن‬

‫وزارة االعمارواالسكان‬ ‫اعالن مناقصة (‪)2012/20‬‬

‫تعلن الهيئة العامة للطرق والجسور احدى تشكيالت وزارة االعمار واالسكان عن اعادة مناقصة صيانة طريقين في محافظة (واسط) باسلوب المناقصة‬ ‫المحدودة‪.‬‬ ‫‪-1‬صيانة طريق (كوت ‪/‬بغداد)(صويرة ‪/‬عزيزية )جهة االياب بطول (‪ )23‬كم‪.‬‬ ‫‪-2‬صيانة طريق (كوت ‪/‬عمارة ) بطول (‪ )35,2‬كم‪.‬‬ ‫على الشركات والمقاولين من ذوي الخبرة واالختصاص المصنفين لدى وزارة التخطيط الراغبين باالشتراك في المناقصة مراجعة مقر الهيئة في النهضة شارع‬ ‫المعتصم قرب المعارض خلف شركة الرشيد العامة للمقاوالت االنشائية لغرض تثبيت اشتراكهم في المناقصة (بموجب النسخة االصلية من هوية التصنيف‬ ‫)بمبلغ قدره (‪ )100000‬دينار (مائة الف دينار ) غير قابل للرد على ان يتم وضع الوثائق المدرجة الحقآ والخاصة بالتأهيل الفني والمالي داخل ظرف مغلق‬ ‫ومختوم وموقع ومدرج عليه اسم ورقم المناقصة وموعد الغلق ويسلم الى سكرتارية لجنة فتح العطاءات في مقر الهيئة لغرض اختيار المؤهلين منهم‬ ‫للمشاركة في المرحلة الثانية بتوجيه الدعوة اليهم لغرض تقديم عروضهم التجارية(المالية ) للمشروعين انفآ» كل على حدة واخر موعد لثبيت االشتراك في‬ ‫المناقصة الساعة (‪ )12‬من ظهر يوم ‪ 2012/6/7‬واخر موعد لتقديم الوثائق الخاصة بالتأهيل الفني والمالي هو ‪12‬من ظهر يوم ‪2012/6/10‬‬ ‫المستمسكات المطلوب تقديمها مع العطاء ‪:‬‬ ‫‪-1‬هوية تصنيف صادرة من وزارة التخطيط (سارية المفعول ) مصورة‪( .‬النموذج البالستيكي الجديد)‬ ‫‪ -2‬هوية اتحاد المقاولين (مجددة) مصورة ‪.‬‬ ‫‪ -3‬شهادة التأسيس للشركات واجازة ممارسة المهنة للمقاولين‪.‬‬ ‫‪ -4‬كتاب براءة ذمة من الهيئة العامة للضرائب النسخة االصلية معنونة الى الهيئة العامة للطرق والجسور (ساري المفعول )‪.‬‬ ‫‪ -5‬قائمة باالعمال المماثلة المنفذة لثالث سنوات االخيرة كمقاول رئيسي حقق اكساء طرق بطول اليقل عن خمسين كم مؤيدة من الجهة المستفيدة وتقديم‬ ‫ما يؤيد (اكمال العمل ومستوى التنفيذ )‪.‬‬ ‫‪ -6‬قائمة بالمكائن والمعدات (مؤيدة من الجهات المعنية )والجهاز الفني من االختصاص لدى مقدم العطاء واستخدام االليات الحديثة في تنفيذ الطرق‬ ‫واستخدام فارشات حديثة تحتوي على متحسسات لضمان الحدل الجيد واالستوائية الجيدة‪.‬‬ ‫‪ -7‬مايؤيد امتالك المقاول او الشركة معمل اسفلت في المحافظة او المحافظات القريبة منها لتنفيذ العمل‪.‬‬ ‫‪ -8‬الحسابات الختامية ألخر ثالث سنوات مصادق من قبل محاسب قانوني اضافة الى الحسابات الختامية التي تتضمن مصاريف وايرادات مشاريع االعمال‬ ‫المماثلة التي يقدمها المقاول‪.‬‬ ‫‪ -9‬وصل قبض المستندات‪.‬‬ ‫‪ -10‬تعهد بعدم ادراج المقاول في القائمة السوداء او لديه قضايا موقوفة لدى المحاكم تخص االعمال المنفذة من قبله خالل السنوات الثالثة االخيرة‪.‬‬ ‫‪ -11‬عقد شراكة في حالة وجود شريك‪.‬‬ ‫‪ -12‬بطاقة السكن‪.‬‬ ‫‪ -13‬كشف المصرف لغاية ‪ 2011/12/31‬ومؤيد من قبل (مختوم بختم المصرف)‪.‬‬ ‫مالحظة ‪ /‬الموقع االلكتروني للهيئة ‪www.turruqjissor.imariskan.gov.iq‬‬ ‫الموقع االلكتروني لشعبة المناقصات والعقود ‪tenders scrb@yahoo.com‬‬

‫المدير العام‬

‫إىل حل بل تنهي فكرة حل الدولتني»‪.‬وش��دد أبو‬ ‫ردينه يف تصرحي��ات بثها عرب الوكالة الرمسية‬ ‫«حن��ن ملتزمون حب��ل دائم وع��ادل لدولة تقوم‬ ‫عل��ى ح��دود ‪ 1967‬والق��دس عاصمة هل��ا ودون‬ ‫الق��دس ل��ن يكون هناك ش��يء مقب��ول»‪.‬وكان‬

‫باراك قال يف حماضرة يف االجتماع السنوي ملعهد‬ ‫األحب��اث األمني��ة الوطني��ة يف ت��ل أبي��ب «جيب‬ ‫دراسة التوصل إىل اتفاق مرحلي أو اختاذ مبادرة‬ ‫م��ن طرف واحد يف حال عدم التوصل إىل اتفاق‬ ‫سالم مع الفلسطينيني»‪.‬‬

‫صنعاء تشيد بنجاح اإلجتماع الوزاري ألصدقاء اليمن‬ ‫ش��اد جملس الوزراء اليمين يف اجتماعه‬ ‫الي��وم بالنج��اح ال��ذي حقق��ه االجتم��اع‬ ‫ال��وزاري الثالث جملموعة أصدق��اء اليمن‬ ‫الذي عق��د مؤخرا بالعاصمة الس��عودية‬ ‫الرياض‪.‬ون��وه اجمللس مبا تضمنه البيان‬ ‫الرئاسي الصادر يف ختام اجتماع اجملموعة‬ ‫من التزام واضح من اجملتمع الدولي جتاه‬ ‫اجلمهوري��ة اليمنية ومس��اندتها لتخطي‬

‫املرحل��ة احلالي��ة بتداعياته��ا األمني��ة‬ ‫والسياس��ية واالقتصادي��ة والتنموي��ة‬ ‫‪ ..‬وح��رص عل��ى ضم��ان وح��دة وأم��ن‬ ‫واس��تقرار اليمن كأساس لتحقيق دوره‬ ‫املؤثر جت��اه األم��ن واالس��تقرار اإلقليمي‬ ‫والدولي‪.‬وأكد ضرورة التحضري املنهجي‬ ‫اجليد ملش��اركة اليمن يف مؤمتر املاحنني‬ ‫القادم مبا يكف��ل اخلروج بأفضل النتائج‬

‫لصاحل اليمن وتنميته وأمنه واستقراره‪.‬‬ ‫ولف��ت إىل أهمي��ة إعداد اآللية املؤسس��ية‬ ‫املتطورة والشفافة اليت تضمن االستيعاب‬ ‫واالس��تفادة العاجل��ة م��ن خمصص��ات‬ ‫املاحن�ين املتوق��ع إعالنها من قب��ل الدول‬ ‫واملنظمات املاحنة يف املؤمتر املاحنني وذلك‬ ‫بالشراكة مع مجيع األشقاء واألصدقاء‪.‬‬ ‫ومثن مواقف اململكة العربية الس‬

‫هفوة الوباما حول معسكرات االعتقال‬ ‫النازية في بولندا تثير غضب وارسو‬ ‫ح��اول البي��ت االبي��ض‬ ‫الثالثاء تهدئة توتر دبلوماسي‬ ‫طفي��ف م��ع بولن��دا بعدم��ا‬ ‫حت��دث الرئي��س االمريك��ي‬ ‫ب��اراك اوبام��ا يف خط��اب عن‬ ‫«معس��كرات امل��وت البولندية»‬ ‫بدال من النازية‪.‬وزلة اللس��ان‬ ‫اللغوي��ة ه��ذه اث��رت عل��ى‬ ‫احتف��ال كان يق��ام لتكريم‬ ‫ي��ان كارس��كي الضاب��ط‬ ‫البولندي الس��ابق ال��ذي قدم‬ ‫اوىل الش��هادات ع��ن سياس��ة‬ ‫تصفي��ة اليه��ود ال�تي اتبعه��ا‬ ‫النازيون‪.‬‬ ‫وق��ال اوبام��ا «قب��ل رحل��ة‬ ‫عرب خط��وط الع��دو‪ ،‬روى له‬ ‫مقاومون كيف يقتل اليهود‬ ‫مجاعات وادخل��وه خفية اىل‬ ‫ح��ي اليه��ود يف وارس��و واىل‬ ‫معسكر اعتقال بولندي لريى‬ ‫بنفس��ه م��ا كان جي��ري»‪.‬‬ ‫وكت��ب وزي��ر اخلارجي��ة‬ ‫رادوس�لاف‬ ‫البولن��دي‬ ‫سيكورس��كي عل��ى توي�تر ان‬ ‫«البيت االبيض س��يعتذر عن‬ ‫ه��ذا اخلط��أ املقل��ق (‪ )...‬ومن‬

‫املؤس��ف ان يؤثر اجلهل وعدم‬ ‫الكف��اءة عل��ى ه��ذا االحتفال‬ ‫الرمسي»‪.‬وترف��ض احلكوم��ة‬ ‫البولندي��ة وصف معس��كرات‬ ‫االعتق��ال ال�تي اقامه��ا‬ ‫النازي��ون على اراض��ي البالد‬ ‫«بالبولندي��ة» وان كان��ت‬ ‫الوص��ف يس��تخدم للدالل��ة‬ ‫عل��ى موقعه��ا اجلغرايف‪.‬وهي‬ ‫ت��رى ان ه��ذا الوص��ف ميكن‬ ‫ان حيم��ل بولن��دا مس��ؤولية‬ ‫االبادة اليت ارتكبها النازيون يف‬ ‫احل��رب العاملية الثانية‪.‬واكد‬ ‫الناطق باسم اوباما يف جملس‬ ‫االم��ن القوم��ي توم��ي فيتور‬ ‫ان الرئي��س «اخطأ يف التعبري»‪.‬‬ ‫وق��ال «نأس��ف هل��ذا اخلطأ يف‬ ‫التعب�ير ال��ذي جي��ب اال يؤثر‬ ‫على نيتنا تكريم كارس��كي‬ ‫وه��ؤالء املواطن�ين الش��جعان‬ ‫ال��ذي وقفوا يف ص��ف الكرامة‬ ‫البش��رية يف وج��ه الطغي��ان»‪.‬‬ ‫وكارس��كي ال��ذي ت��ويف يف‬ ‫واشنطن عن ‪ 86‬عاما يف العام‬ ‫‪ ،2000‬اصبح استاذا للتاريخ يف‬ ‫جامعة جورجتاون‪.‬‬

‫ويف وارس��و ق��ال الزعي��م‬ ‫التارخيي لنقابة تضامن ليش‬ ‫فاليس��ا ان هذه اهلفوة تشكل‬ ‫«فرص��ة ذهبي��ة» لبولن��دا‬ ‫لوق��ف تناقل ه��ذا التضليل‪.‬‬

‫وق��ال لتلفزيون «ت��ي يف ان‪»24‬‬ ‫انها «فرصة ذهبية لوضع حد‬ ‫لالمر بش��كل نهائي‪ .‬لنستفد‬ ‫م��ن ذلك حتى ال يتكرر االمر‬ ‫مرة ثانية»‪.‬‬


‫تحقيقات‬

‫العدد (‪ ) 179‬اخلميس ‪2012/ 5 / 31‬‬ ‫‪N 179 thursday 31 / 5 / 2012‬‬

‫‪4‬‬

‫مسؤولون وتجار وأناس بسطاء يلعبون بالبيضة والحجر‬ ‫بغداد ‪/‬إيناس طارق‬

‫طرائف ومبكيات العراق تتسابق في زمن الفوضى والتخلف المفرط الذي يعيشه الناس ‪ ،‬سياسون‬ ‫وأعضاء مجالس محافظات وتجار جملة ‪ ،‬يمررون اهدافهم باستغالل فئات معينة من الناس البسطاء‬ ‫فال حول لهم وال قوة اال التصديق ونقل الشائعات ‪ ،‬احذر تسلح اطلق النار ‪،‬اقتني الحناء وإال هبت عاصفة‬ ‫وسحبت اطفالك‪ ،‬انصب سيطرة واقتل من يقترب من مزرعتك ‪ ،‬اطفال تفترسهم حيوانات ‪ ،‬رجال‬ ‫يختفون في ليلة يكون القمر فيها بدرا ‪ ،‬اختفى الدجاج وسرق منظم الغاز ‪ ،‬اذهب الى فتاح الفال يقول‬ ‫لك هناك اشباح ‪،‬‬ ‫خيال واس��ع على ما يبدو قرر مقاطعة احلضارة و التحصن ضمن‬ ‫أبواب الدروش��ة وخلف س��تائر التخل��ف و العدمية والع��ودة للماضي‬ ‫الس��حيق عرب األفكار اخلرافية الفجة و النظريات املنتهية الصالحية‬ ‫هذا ما حيدث اليوم يف بالد النهرين اناس جيلسون على دجلة بانتظار‬ ‫خروج حورية «النهر» ‪ .‬سياس��يون أش��باح يبدو أن سياس��يينا كانوا‬ ‫يلعبون بالبيضة واحلجر وبدأوا بتطبيق نظرياتهم يف س��احة العمل‬ ‫السياس��ي العراقي وهم من يتصدر املوقف و يقررون ش��كل وطبيعة‬ ‫املش��اهد السائدة يف الس��احة العراقية املتعبة بالدماء والدموع يف كل‬ ‫مناح��ي احلياة‪ .‬ولعل ما حدث مؤخرا يف مدينة النجف أمن انتش��ارا‬ ‫مروعا لرواية خرافية حول ( طفل وليد يتكلم ) وحيذر من انتشار‬ ‫ري��اح املوت مع الغب��ار الذي يلف أجواء العراق ما مل يتم صبغ ش��عور‬ ‫األطفال مبادة احلناء املعروفة جيدا لدى النس��اء يف العراق وس��رعان‬ ‫م��ا تبخرت تل��ك التفاهات مع ق��ول احلقيقة‪ ،‬والذي جع��ل من نفاد‬ ‫تلك املادة من األس��واق الشعبية مبثابة عملية جتارية مرحبة لبعض‬ ‫الدجال�ين ‪ ،‬فال صوت يعلو الي��وم يف العراق على صوت التخلف وعلى‬ ‫أص��داء الروايات اخلرافية قضية ( اجلكليت ) الس��حري الش��ايف املعايف‬ ‫الذي ختصص بتوزيعه أحد ش��يوخ الدج��ل واخلرافة الذي له اليوم‬ ‫س��وق ش��عبية رائجة يف العراق يف مريدي ؟ أو قضية ذلك ( الش��يخ )‬ ‫اآلخر الذي جعل من بصاقه مادة دوائية تش��في العليل يف ثالثة أيام‬ ‫دون احلاجة ملراجعة طبيب خمتص أو مشفى عالجي‪.‬علم االجتماع‬ ‫يقول الباحث االجتماعي حممد منصور استاذ علم اجتماع لـ(املدى)‬ ‫ان مجي��ع العقائد عندما تدمج بالسياس��ة والدولة س��يكون هلا فعل‬ ‫سرطاني وخطورة ال تقل عن خطورة القنبلة النووية‪،‬ثم ان معظم‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫وحديثا نفذت حتت شعارات دينية أو مذهبية‬ ‫قدميا‬ ‫احلروب يف العامل‬ ‫‪ ،‬اجلهل واحلرمان والس��ذاجة يف العراق لي��س بأمر طبيعي وازلي بل‬ ‫مصطن��ع ومدع��وم م��ن قبل السياس��يني مب��رور الزمن ‪,‬وس��يطرة‬ ‫الشعوذة والدجل على عقول العراقيني بكل اطيافه دليل على مدى‬

‫اس��تغالل الفقراء واملس��اكني من قبل املش��عوذين من رج��ال الدين‬ ‫وسياسيني معا‪,‬هناك الكثري من االساطري اخلرافية اليت يتعايش معها‬ ‫العراقيون منذ عقود خاصة ممن تس��يطر عليهم املثالية والدروشة‬ ‫العمياء‪،‬لذل��ك فالناس هؤالء لن يفعلوا اال ما يس��معون ويصدقون ما‬ ‫يق��ال هلم ‪.‬يذكر ان احد أس��اتذة علم احليوان وحبس��ب أكادميي‬ ‫متخص��ص بالزواحف يف جامع��ة البصرة‪ ،‬قال ان االفاعي املنتش��رة‬ ‫ً‬ ‫حالي��ا يف الناصري��ة‪ ،‬ه��ي افع��ى املامبا الس��وداء االفريقي��ة‪ ،‬اليت تعد‬ ‫منطقة وس��ط افريقيا موطنها االصلي‪ .‬وتس��اءل اخلبري األكادميي‪،‬‬ ‫ال��ذي ّ‬ ‫فضل ع��دم ذكر امسه‪ ،‬ع��ن كيفية وصول ه��ذا النوع من‬ ‫ً‬ ‫االفاعي اىل العراق‪ ،‬وحتديدا اىل الناصرية‪ .‬وقال ان انتشار افعى املامبا‬ ‫االفريقي��ة يف مناطق س��يد دخيل واحلصونة واإلص�لاح والغراف‪ ،‬ال‬ ‫يع��دو ان يك��ون ً‬ ‫ً‬ ‫منظما ال ميكن ان يقوم ب��ه فرد وامنا دولة او‬ ‫عمال‬ ‫اجهزة خمابرات دول جمتمعة‪ .‬ويرى ان من قام بتهريب افعى املامبا‬ ‫ً‬ ‫متام��ا ان املوجات الثالث األوىل‬ ‫اإلفريقي��ة إىل جن��وب العراق‪ ،‬مدرك‬ ‫من احليوانات الغريبة‪ ،‬فش��لت يف حتقيق اهدافهم العدوانية‪ ،‬مش�يراً‬ ‫يف ه��ذا الص��دد اىل ثالث موج��ات من احليوان��ات الغريب��ة والبعيدة‬ ‫ً‬ ‫كليا عن بيئتها االصلية‪ ،‬وحتديداً «صغار التماسيح اليت مت رميها يف‬ ‫مس��تنقعات هور (أصلني) واختفت بسرعة بعد ان هامجتها الطيور‬ ‫اجلارح��ة وكذل��ك ظه��ور اع��داد غري متوقع��ة من امس��اك القرش‬ ‫القاتلة يف انهار س��وق الش��يوخ واجلبايش وقبله��ا ظهور حيوانات من‬ ‫ً‬ ‫ش��عبيا تس��مية (الكرطة) يف‬ ‫الفصيل��ة الكلبية الضارية‪ ،‬اطلق عليها‬ ‫مناط��ق كرمة علي وابو صخ�ير وام عنيج بني البصرة والناصرية‪.‬‬ ‫ويؤك��د اخلب�ير يف عل��وم احليوان جبامع��ة البص��رة ان تهريب هذه‬ ‫االن��واع من احليوانات الضارية والشرس��ة هو نوع م��ن االرهاب تقف‬ ‫وراءه إي��اد خفي��ة إلثارة الرع��ب بني العراقيني‪ ،‬لينضم اىل مسلس��ل‬ ‫املفخخات والعبوات الالصقة والناس��فة والك��وامت‪ .‬حمافظة كربالء‬ ‫بينم��ا كش��ف مصدر امين مطل��ع يف كربالء عن ظه��ور حيوانات‬

‫مفرتس��ة يف املناطق الزراعية الواقعة مش��ال مركز املدينة ‪.‬وأوضح‬ ‫املصدر الذي فضل عدم الكش��ف ع��ن امسه «ان معلومات وصلت اىل‬ ‫قيادة ش��رطة كرب�لاء تؤكد وجود حيوانات مفرتس��ة يف املناطق‬ ‫الزراعي��ة (البس��اتني) الواقع��ة مش��ال مرك��ز املدين��ة ‪.‬وأض��اف أن‬ ‫املعلوم��ات األولي��ة تش�ير إىل ان احليوانات اليت ش��وهدت يبلغ عددها‬ ‫(‪ )7‬حيوانات مفرتس��ة بعض منها من فصيلة الذئاب ظهرت بالقرب‬ ‫من مناطق س��كنية داخل بس��اتني منطقة (آل بو غ��امن) الواقعة يف‬ ‫قضاء احلسينية (‪15‬كم) مشال مركز املدينة ‪ .‬وأشار املصدر إىل ان‬ ‫قيادة ش��رطة كربالء أمرت بارس��ال قوات أمنية خمتصة لتفتيش‬ ‫املنطق��ة والقضاء عل��ى تلك احليوانات منعا من ح��دوث أي إصابات‪.‬‬ ‫الغرير يف البصرة (الكرطة) او (الغرير)‪ ..‬أكد سكان قرية كرمة‪،‬‬

‫أن جمموع��ة من أهل القري��ة متكنت من قتل أحد ه��ذه احليوانات‬ ‫املفرتسة وعلقته على بوابة جسر الكرمة‪ ،‬الطريق الرئيس بني بغداد‬ ‫والبص��رة‪ .‬له خمالب يقدر طوهلا بنحو ‪ 15‬س��م‪ ،‬وش��عره اس��ود وبين‬ ‫طويل جداً‪ ،‬ورأسه مثل رأس الدب ّ‬ ‫لكن يديه قصريتان‪ ،‬ال خيرج إال يف‬ ‫الليل‪ ،‬غازي يعقوب معاون عميد كلية الطب البيطري يف حمافظة‬ ‫البصرة يقول «الغرير نوع من القوارض من مجاعة العرسيات‪ ،‬حاستا‬ ‫السمع والشم عنده قويتان‪ ،‬فهو حيوان ليلي خيتفي يف النهار‪ ،‬يأكل‬ ‫احليوانات الصغرية كالدجاج واجلرذان‪ ،‬يهاجم اذا أحس باخلطر‪ ،‬ال‬ ‫يفرتس االنسان لكنه يهامجه اذا استفزه»‪ .‬وتابع «هذا احليوان موجود‬ ‫يف الع��راق منذ مدة طويلة‪ ،‬يعيش يف املناطق الكثيفة االعش��اب‪ ،‬من‬ ‫احملتمل انه ظهر يف هذا الوقت بسبب احنسار مساحة االهوار‪.‬‬

‫قطعة سالح لكل منزل‪ ..‬قرار بحاجة الى مراجعة جادة‬ ‫لم تزل فاجعة المعركة الشرسة التي دارت رحاها في اواخر العام ‪ 2004‬بين عشيرتين في مدينة الصدر شاخصة في اذهان الكثيرين من ابناء هذه المدينة‪ ،‬النها كانت‬ ‫اشبه بفيلم هوليوودي‪ ،‬فاالسلحة التي استخدمت لم تكن العصي والسكاكين بل البنادق اآللية الكالشنكوف والقناص والرشاش الذي يسمى (‪ ،)pkt‬معركة العشيرتين‬ ‫استمرت لساعة ونصف تبادل فيها الطرفان آالف االطالقات والمقذوفات النارية التي اجبرت القاطنين في قطاع ‪ 23‬واالخرى القريبة منه على االختباء في منازلهم ليوم‬ ‫كامل‪ ،‬كما انقطع الشارع الرئيس وبدا خاليا من المارة‪ ،‬خسائر الطرفين هي ‪ 4‬قتلى‪ ،‬واحد من العشيرة االولى وثالثة من االخرى‪ ،‬اما الخسائر المادية فطالت االبنية والمنازل‬ ‫والسيارات الخاصة بابناء المنطقة من جراء اطالق النار الكثيف بين الطرفين‪،‬‬

‫بغداد‪ -‬بشير خزعل‬ ‫ومل تك��ن هذه املعرك��ة االخرية يف ذلك الع��ام بل تلتها‬ ‫عش��رات املع��ارك ال�تي راح ضحيته��ا العديد م��ن االبرياء‪،‬‬ ‫ق��رار احلكومة العراقية يف الس��ادس من ش��هر اي��ار احلالي‬ ‫الس��ماح للمواطن�ين باالحتف��اظ بقطعة س�لاح خفيف يف‬ ‫كل منزل‪ ،‬على ان يتم تسجيلها ��ف اقرب مركز شرطة‬ ‫وتوعده��ا معاقبة املخالفني اث��ار ردود افعال متباينة بني‬ ‫ش��رائح وفئ��ات واس��عة من اجملتم��ع العراقي ال�تي رفضها‬ ‫البعض وأيدها اخرون‪.‬شاهد عيان ابوعلي صاحب مطعم‬ ‫(الطيب) يف العمارة الواقعة يف ركن شارع (االورزدي باك)‬ ‫القديم مبدينة الص��در‪ ،‬حتدث عن ذكرى املعركة اليت‬ ‫كان فيها س��طح املطعم مس��رحا لقن��اص يف االربعينيات‬ ‫م��ن العم��ر كان يطلق النار على س��طوح املن��ازل املقابلة‪،‬‬ ‫واردى اح��د ابن��اء العش�يرة املعادي��ة قتيال بع��د ان اصابه‬ ‫اصابة مباش��رة يف الرأس من مسافة تقدر باكثر من ‪600‬‬ ‫مرت تقريبا‪ ،‬يقول ابو علي الذي مل يشأ ذكر امسه الكامل‬ ‫حتس��با الية مالحقة عشائرية‪ ،‬نطمح الن يسحب السالح‬ ‫من مجي��ع الناس ويش��رع قانون يعاقب بش��دة احلائزين‬ ‫لالس��لحة االوتوماتيكي��ة ال�تي يقتص��ر اس��تخدامها على‬ ‫اجلي��وش‪ ،‬مامعنى ان خترج اس��لحة رشاش��ة عند حدوث‬ ‫اية مش��اجرة‪ ،‬وتتع��رض حياة امل��ارة واملتبضعني وطالب‬ ‫املدارس اىل خطر املوت نتيجة محاقة اش��خاص اليقدرون‬ ‫عواق��ب افعاهلم وتطغى عليهم الع��ادات والتقاليد القبلية‬ ‫البائ��دة‪ ،‬الضيافة والكرم والش��هامة والنبل هي من ش��يم‬ ‫العش��ائر االصيل��ة ال�تي التقب��ل بالتع��دي والتهديد حلياة‬ ‫ومصاحل الناس‪ ،‬اعتقد ان الس��ماح من قبل احلكومة لكل‬ ‫عائلة باالحتفاظ بقطعة سالح سيفتح الباب القبال الناس‬ ‫على ش��راء االس��لحة وس��يفتح اجمل��ال لتنوعه��ا وتعددها‬ ‫حبج��ج وذرائ��ع خمتلف��ة‪.‬آراء خمتلف��ة الدكتوررحي��م‬ ‫الش��مري اس��تاذ علم النفس يف جامعة بغ��داد قال‪ :‬املنطق‬ ‫يدعو اىل امتالك الس�لاح من قبل اجله��ة الراعية للقانون‬ ‫واليت تشرف على تنفيذه وتطبيقه‪ ،‬ثم ان السالح يقتصر‬ ‫وجوده لدى اجليوش والقوات العسكرية واالمنية‪ ،‬فهي لن‬ ‫تس��تخدمه ض��د مواطنيها ومل حيدث هذا االمر س��وى يف‬ ‫االنظمة الدكتاتورية املس��تبدة‪ ،‬اما يف الوقت احلاضرفلم‬ ‫يعد هذا االمر ممكنا‪ ،‬اش��اعة مثل هذه الفكرة لدى الناس‬ ‫بش��رعية امت�لاك الس�لاح س��تضعف القانون وس��تصبح‬ ‫ش��ريعة الغاب هي اليت حتك��م‪ ،‬يف دول اوروبا ودول اخرى‬ ‫كثرية مل يعد امتالك الس�لاح ممكنا لعدم وجود ضرورة‬ ‫تستدعي استخدامه اال يف استخدامات حمدودة جدا‪ ،‬حنن‬ ‫نعي��ش يف املدن س��واء العاصمة بغ��داد او باقي احملافظات‪،‬‬ ‫وتوجد فيها شرطة وجيش وقضاء‪ ،‬ما الداعي لالحتفاظ‬ ‫ببندقية كالشنكوف رمبا تقع يف يد صيب او شاب مراهق‬ ‫الحيس��ن اس��تخدامها‪ ،‬هل ستس��خدم هذه البندقية عند‬ ‫حدوث مش��اجرة مع اجل�يران او صاحب مول��دة الكهرباء‬ ‫يف املنطقة مثال؟ االمر االخر واملهم ماهي عائدية الس�لاح‬ ‫ومص��دره‪ ،‬من مل تكن لديه بندقية رمبا س��يحرص على‬ ‫اقتناء واحدة‪ ،‬من اين سيشرتيها وما هو موقف القانون من‬ ‫البائع واحلائز وتاجر الس�لاح؟ اعتقد ان هذا االمر سيفتح‬

‫ابواب��ا كث�يرة من ضمنه��ا الفس��اد الذي س��يعم مراكز‬ ‫الشرطة‪.‬س��امي عبد الرضا صاحب اس��واق اكد ضرورة‬ ‫ان يك��ون لرج��ال االعمال واصحاب احمل��ال والتجار قطعة‬ ‫س�لاح نوع ( مس��دس) ش��خصي حيتفظون به يف منازهلم‬ ‫او اماك��ن عملهم لغرض اس��تخدامات الدفاع عن النفس‬ ‫ضد الس��راق والعصابات املسلحة‪ ،‬بشرط اال يستخدم يف اي‬ ‫نزاع او شجار جانيب غري الغاية اليت خصص من اجلها وهي‬ ‫احلماية ولي��س االعتداء او ختويف االخرين‪ .‬يقول حيدر‬ ‫الس��راج صاح��ب حمل لبي��ع املصوغات الذهبية يف اس��واق‬ ‫امليث��اق‪ :‬تعرضت اىل الس��رقة م��ن قبل اح��دى العصابات‬ ‫املس��لحة قبل شهرين وقتل يف احلادث شقيقي ومل يستطع‬ ‫اف��راد العصابة م��ن اقتحام احملل بالرغ��م من امتالكهم‬ ‫لبنادق كالش��نكوف يف حني انين كنت ادافع عن نفسي‬ ‫بواس��طة مس��دس ن��وع (براون��ك) ومتكن��ت م��ن اصابة‬ ‫احده��م وجرح��ه مما مكن القوات االمني��ة فيما بعد من‬ ‫القاء القبض عليه‪ ،‬اجد ان قرار احلكومة بالسماح بامتالك‬ ‫قطعة س�لاح يف كل بيت امرا ضروريا الننا مل نصل بعد‬ ‫اىل حال��ة االم��ان الكامل‪ ،‬فم��ازال هنالك بع��ض العصابات‬ ‫والس��راق واجملرم�ين يعمل��ون يف وض��ح النه��ار وحدث��ت‬ ‫ع��دة حوادث للس��رقة بالرغم من تواجد قوات الش��رطة‬ ‫واجلي��ش‪ ،‬ولذلك الب��د ان تك��ون لدينا اس��لحة ندافع بها‬ ‫عن انفسنا واموالنا لغاية وصول رجال االمن‪.‬رجال الدين‬ ‫الش��يخ عبد املهدي الكربالئي معتم��د املرجعية يف مدينة‬ ‫كرب�لاء املقدس��ة دع��ا يف خطبة له اثناء ص�لاة اجلمعة‬ ‫اىل الرتي��ث يف تطبيق تراخيص الس�لاح قائال‪ :‬قرار اجازة‬ ‫حيازة الس�لاح ل��كل بيت فيه مشول وس��عة وله تداعيات‬ ‫خطرية عل��ى الوضع االمين واالجتماعي‪ ،‬والبد من الرتيث‬ ‫وان تكون هناك دراس��ة معمقة توضع فيها ش��روط وضع‬ ‫الس�لاح وتراخيصه مب��ا يتوافق مع ظ��روف اجملتمع وما‬ ‫في��ه من اش��كاليات‪ ،‬هناك ع��دة نقاط جي��ب تبينها منها‬ ‫ان القان��ون يف العراق مل ياخ��ذ هيبته وان القضاء مل ياخذ‬ ‫قوة ردع مناس��بة ضد املتهورين يف اس��تخدام السالح ممن‬ ‫يس��تهدفون ارواح املواطنني‪ ،‬هنالك ضغوط نفس��ية مير‬ ‫به��ا العراقيون م��ن حروب وبطالة ما جيع��ل البعض غري‬ ‫منضب��ط يف اس��تخدام الس�لاح‪ ،‬كم��ا ان البن��اء النفس��ي‬ ‫واالجتماع��ي والثقايف مل يصل بعد اىل مس��توى يلجأ فيه‬ ‫الف��رد اىل اهل��دوء والتعق��ل واحل��وار والتفاهم‪ ،‬بل يش��رع‬ ‫يف اس��تخدام الس�لاح يف ح��ل املش��كالت وف��ض النزاع��ات‪،‬‬ ‫الرتخيص الواس��ع حليازة الس�لاح س��يؤدي اىل اس��تخدامه‬ ‫يف االف��راح واالحزان مما ي��ؤدي اىل احلاق الضرر باالبرياء‬ ‫ويهدد حياتهم ويضع��ف دور االجهزة االمنية والقضائية‬ ‫يف فض املنازعات وحلها‪.‬الش��يخ عبد الكريم جابر خطيب‬ ‫مس��جد الرمحن يف حي البساتني قال‪ :‬قرار السماح حبيازة‬ ‫الس�لاح حيتاج اىل التفكري والدراس��ة املوضوعية ملثل هكذا‬ ‫خطوة قد تكون عواقبها وخيمة على اجملتمع العراقي النها‬ ‫ستفتح ابوابا لتجارة غري مشروعة اومنضبطة وسيشوبها‬ ‫الفس��اد وزيادة العبء عل��ى االجهزة االمني��ة والقضائية‪،‬‬ ‫يف مجي��ع االمم واالديان الس��ماوية‪ ،‬كان القض��اء ومازال‬

‫ه��و الفيصل ال��ذي حيتكم اليه الناس يف حل مش��اكلهم‪،‬‬ ‫وج��ود الس�لاح يف البي��وت س��يكون مص��در تهدي��د المن‬ ‫اجملتمع‪ ،‬النه س��يعود اىل القبلية والتشدد واثارة العصبية‬ ‫العش��ائرية اليت ستش��ل مؤسس��ات الدولة وجتعلها عاجزة‬ ‫ع��ن تقديم خدماتها للن��اس‪ ،‬عندما متتل��ك كل عائلة‬ ‫بندقية كالش��نكوف الية اواي س�لاح آلي اخر يس��تخدم‬ ‫يف مع��ارك اجليوش‪ ،‬فهذا االمر يش��كل كارثة اجتماعية‬ ‫ونصبح يف جمتمع متعس��كر ولي��س مدنيا متحضرا‪ ،‬على‬ ‫رئاس��ة ال��ورزاء ان تبح��ث يف قرار لس��حب الس�لاح وليس‬ ‫تداوله حبجج الدفاع ع��ن النفس‪.‬دولة مدنية الدكتورة‬ ‫عديلة محود عضوائتالف دولة القانون قالت‪ :‬القرار اختذ‬ ‫داخل جملس الوزراء وهو مل يطبق بعد‪ ،‬اذ توجد دراس��ة‬ ‫ومناقش��ة هل��ذا املوض��وع قبل طرح��ه للتنفي��ذ‪ ،‬الننكر‬ ‫وج��ود س��لبيات رمب��ا ترافق تنفيذ ه��ذا الق��رار‪ ،‬ولكن يف‬ ‫املقاب��ل الباس من ان متتل��ك العائلة قطعة س�لاح للدفاع‬ ‫عن نفسها ضد االرهاب وعصابات السرقة املنظمة‪ ،‬القرار‬ ‫حيتوي على ضوابط وتعليم��ات جتري مبوجبها عمليات‬ ‫ضبط السالح وتسجيله يف دوائر وزارة الداخلية وستتوفر‬ ‫لدى االجهزة االمنية معلومات وافية عن الس�لاح املوجود‬ ‫ل��دى االهالي يف كل منطقة س��كنية‪ ،‬وب��دال من محالت‬ ‫التفتي��ش واملص��ادرة لالس��لحة الش��خصية للعوائ��ل م��ن‬ ‫قب��ل الق��وات االمني��ة س��تخضع العملي��ة اىل ترتي��ب من‬

‫حي��ث تواف��ر املعلوم��ات ع��ن االس��لحة املوج��ودة يف كل‬ ‫من��زل واخض��اع املخال��ف يف حيازة ان��واع او اع��داد اخرى‬ ‫اىل حماس��بة القانون‪ ،‬ويف مجيع االحوال ف��ان القرار مازال‬ ‫خاضع��ا للنقاش وم��ن الس��هولة الغ��اؤه‪ ،‬اذ اجتمعت االراء‬ ‫عل��ى عدم فائدت��ه للمجتمع والعائل��ة العراقية‪.‬من جهته‬ ‫قال شوان طه عضو جلنة األمن والدفاع يف جملس النواب‪:‬‬ ‫مسعن��ا بهذا الق��رار‪ ،‬وما زلنا مس��تغربني منه فهو حماولة‬ ‫لعس��كرة اجملتمع‪ ،‬عندما حيصل ش��يء ما يث�ير الطائفية‬ ‫او اية مش��كلة اخرى‪ ،‬فس��تكون هناك جمزرة حقيقية يف‬ ‫الب�لاد‪.‬ورأى طه‪ ،‬وه��و نائب ع��ن التحالف الكردس��تاني‪،‬‬ ‫أن احلكوم��ة حت��اول أن توصل رس��الة إىل املواطنني‪ ،‬بأنها‬ ‫عاجزة عن محايتهم واعترب أن مثل هكذا قرارات تتعارض‬ ‫م��ع القوانني يف وزارة الداخلية والقوانني اليت يضع جملس‬ ‫النواب ملس��اته األخرية عليها‪ ،‬مش�يرا إىل ان قانون األسلحة‬ ‫املرتق��ب تش��ريعه ل��ن يس��مح حبيازة األس��لحة م��ن قبل‬ ‫املدنيني‪.‬عبد احلس�ين عبطان النائ��ب عن كتلة املواطن‬ ‫اك��د يف تصريح له ان مثل هذه القرارات جيب أن توجد‬ ‫لدى احلكومة تربيرات الصدارها‪ ،‬الربملان سيناقش قانون‬ ‫محل األسلحة‪ ،‬ويفرتض أن يتم التص ّويت عليه يف القريب‬ ‫العاج��ل‪ ،‬يفرتض ان يكون هناك تنس��يق ما بني احلكومة‬ ‫وجمل��س النواب إلصدار قانون موحد ألن بقاء الس�لاح يف‬ ‫يد املواطن غ�ير صحيح مطلقا‪ ،‬ومن االمور اخلطرية‪ ،‬الننا‬

‫نس��عى إلقام��ة دولة مدني��ة بعيدة عن الس�لاح واإلرهاب‬ ‫والقتل ومجيع املظاهر املس��لحة‪ ،‬واضاف عبطان قد تكون‬ ‫للحكوم��ة م�بررات م��ن أجل حص��ر األس��لحة وإحصائها‪،‬‬ ‫لكنه قرار مس��تعجل و يفرتض أن تكون له دراسة معمقة‬ ‫بني احلكومة واجلانب التش��ريعي حتى نصل اىل نتيجة‬ ‫أفضل‪.‬ضع��ف املنظومة األمنية مزهر جاس��م الس��اعدي‬ ‫رئيس منظمة مدارك لدراس��ة آلي��ات الرقي الفكري قال‪:‬‬ ‫كمنظم��ات جمتمع مدني ندعو الن يكون اجملتمع خاليا‬ ‫من الس�لاح على الرغم من البنية العشائرية اليت يتكون‬ ‫منها النسيج العراقي‪ ،‬على الدولة ان تكون اكثر حرصا يف‬ ‫سحب السالح وليس اشاعة استخدامه‪ ،‬عندما يصدر قرار‬ ‫حكومي ح��يازة الس�لاح من قب��ل العوائل العراقية فنحن‬ ‫منض��ي باجت��اه عس��كرة اجملتم��ع وباحياء خف��ي لضعف‬ ‫املنظومة االمنية غري الق��ادرة على محاية اجملتمع واجازة‬ ‫محاية الناس النفس��هم وهذه الصورة تضعف الدولة اليت‬ ‫س��تجد صعوبة يف السيطرة على الس�لاح وسحبه فيما لو‬ ‫اص��درت هذا القرار ووضعته حي��ز التطبيق‪ ،‬العراق دولة‬ ‫دميقراطية حديثة تس��عى اىل بناء املؤسس��ات اليت تس��هم‬ ‫يف بن��اء البل��د وتقدي��م اخلدم��ة للمواطن‪ ،‬وه��ذا االمر لن‬ ‫يتحق��ق مامل يكن هنالك قانون حيمي اجلميع ويس��تظل‬ ‫ب��ه م��ن االحنراف��ات الفردي��ة والش��اذة عن قي��م وتقاليد‬ ‫اجملتمع العراقي‪.‬‬


5

‫ادم وحواء‬

2012 / 5 /31 ‫ ) اخلميس‬179 ( ‫العدد‬ N (179) thursday 31 / 5 /2012

‫ﺣﻼ ﻟﻠﺘﻐﻠﺐ ﻋﻠﻰ اﻟﻤﻠﻞ واﺳﺘﻌﺎدة اﻟﻠﻴﺎﻗﺔ‬ ‫ﻋﺸﺮ‬ ‫ﺧﻤﺴﺔ‬ ً

 ""                                                                

                                                                                

                                                                                                   

                                              

                                                                              

‫ﻃﺮﻕ ﻋﻤﻠﻴﺔ ﻟﺸﺪ ﺑﺸﺮﺓ ﺟﺴﻤﻚ‬                                                                         

‫ أﻃﻌﻤﺔ‬..‫اﻟﺸﻮﻛﻮﻻ واﻟﺨﻮخ واﻟﺒﻘﻮل‬ ‫ﺗﻌﺰز ذﻛﺎءك‬

                                                     ""              B                                   C C    

                                                        

٢٠١٢ ‫ ﻛﺎﻧﻮن اﻟﺜﺎﻧﻲ‬/ ٨ ‫ ( اﻻﺣﺪ‬١٤٠ ) ‫اﻟﻌﺪد‬

                                                           

‫ﻭﺩﺍﻋ ﹰﺎ ﻟﻤﻐﺺ ﺍﻟﺒﻄﻦ ﺍﻟﺬﻱ ﻳﺼﻴﺐ ﺍﻷﻃﻔﺎﻝ ﺍﻟﺮﺿﻊ ﻓﻲ ﺍﻷﺷﻬﺮ ﺍﻟﺜﻼﺛﺔ ﺍﻷﻭﻟﻰ‬                                                     

‫ ﻋﺎﻟﻢ ﺣﻮﺍﺀ‬10

                   " "                        

‫ﻛﻴﻒ ﺗﺘﺨﻠﺼﻲ ﻣﻦ ﺷﺤﻮب ﺑﺸﺮﺗﻚ؟‬                 

‫ﻟﺸﻔﺎه ﺧﺎﻟﻴﺔ ﻣﻦ اﻟﺘﺠﺎﻋﻴﺪ‬                                       –   –                    

‫ﻓﻮاﺋﺪ اﻟﻠﺤﻢ واﻟﺨﻀﺮوات واﻟﻔﻮاﻛﻪ ﻟﻠﻄﻔﻞ اﻟﺮﺿﻴﻊ‬                                  omega             

‫ﺧﻠﻄﺎت ﺷﻌﺮ ﺧﺎﺻﺔ ﻟﺘﻨﻌﻴﻢ‬ ‫اﻟﺸﻌﺮ اﻟﺨﺸﻦ‬

                                                                                                                   

‫ ﻧﺼﺎﺋﺢ ﻟﻤﺎﻛﻴﺎج أﻛﺜﺮ‬٦ ‫إﺷﺮاﻗﴼ‬

                                                                                                                                                       


‫‪6‬‬

‫طب وعلوم‬

‫العدد (‪ ) 179‬اخلميس ‪2012/ 5 / 31‬‬ ‫‪N 179 thursday 31 / 5 / 2012‬‬

‫جوجل ترفع الحظر عن‬ ‫بعض برامجها في سوريا‬ ‫أعلنت «جوجل» في مدونتها عن سماحها‬ ‫للمستخدمني داخل سوريا بتحميل بعض برامجها‬ ‫التي كانت محظورة على السوريني بسبب العقوبات‬ ‫االقتصادية والتقنية التي تفرضها اإلدارة األمريكية‬ ‫على سوريا منذ عدة سنوات‪.‬وأصبح كل من متصفح‬ ‫كروم‪ ،‬وتطبيق «جوجل إيرث» و»بيكاسا» قابلني‬ ‫للتحميل بالشكل املعتاد‪ .‬قبل ذلك كانت تواجه‬ ‫املستخدم السوري عند محاولة حتميل أحد تلك‬ ‫التطبيقات رسالة تقول‪« :‬هذا املُنتج غير متوفر في‬ ‫بلدك»‪.‬وقالت الشركة إنها في احلني الذي حتترم فيه‬ ‫حرية التعبير‪ ،‬إال أنها تلتزم بالضوابط التي تفرضها‬ ‫الواليات املتحدة على التصدير والعقوبات املفروضة‬ ‫على بعض البلدان‪ ،‬لكنها قالت إن مثل هذه القيود‬ ‫تتطور مبرور الزمن‪ ،‬وأن الشركة تبحث باستمرار في‬ ‫كيفية تقدمي تلك األدوات للراغبني في الوصول إليها‪.‬‬ ‫وما زالت بعض خدمات جوجل األخرى محظورة على‬ ‫سوريا‪ ،‬وأبرزها متجر جوجل بالي لهواتف أندرويد‪ ،‬كما‬ ‫متارس معظم شركات التكنولوجيا األمريكية حظرا ً‬ ‫مشابها ً على السوريني مثل أوراكل وآبل وغيرها من‬ ‫‪.‬الشركات‬

‫واقية اللثة تخفض هرمون الضغط‬ ‫النفسي بعد التمرين وتحسن األداء‬ ‫أجرى باحثون من قسم الصحة واألداء البشري في‬ ‫كلية تشارلستون بوالية ساوث كاروالينا دراسة‬ ‫اشتملت على قياس مستوى هرمون الكورتيسول‬ ‫لدى ‪ 13‬طالبا بعد ممارستهم التمرين نفسه‬ ‫باستخدام واقية اللثة ومن دونها‪ .‬واكتشف الباحثون‬ ‫ان مستوى الكورتيسول كان منخفضا بعد ‪ 30‬دقيقة‬ ‫على التمرين عند استخدام واقية اللثة ولكن الفارق‬ ‫اختفى بعد ساعة أو ‪ 120‬دقيقة‪.‬وقال الدكتور ويد‬ ‫داجون الذي شارك في البحث ان النتائج مهمة ألن‬ ‫هبوط مستوى الكورتيسول بعد التمرين قد يؤدي‬ ‫الى وقت أقصر للعودة الى الوضع الطبيعي وهذا من‬ ‫االعتبارات املهمة للذين يتمرنون يوميا مثل الرياضيني‬ ‫احملترفني أو الذين يخوضون سباقات تنافسية‪ .‬كما‬ ‫تبني النتائج امكانية رفع األداء خالل التمرين دون‬ ‫استخدام منشطات أو مكمالت‪ .‬وأوضح الدكتور‬ ‫بالجون ان واقية الفم تغير وضع الفك األسفل وان‬ ‫احدى النظريات تذهب الى أنها بذلك تزيد تدفق الدم‬ ‫من الدماغ الى حتت املهاد وهي املنطقة التي تتحكم‬ ‫بالضغط النفسي في الدماغ ‪ ،‬وهذا ميكن ان يخفض‬ ‫‪.‬كمية الكورتيسول التي يفرزها اجلسم‬

‫شركة صينية تطلق حاسوبًا بحجم «الفالشة»‬

‫أطلق��ت ش��ركة «‪ »AllWinner‬الصيني��ة‬ ‫املتخصصة يف صناعة الرقاقات اإللكرتونية واملعاجلات‬ ‫ً‬ ‫حاس��وبا صغ�يراً جداً حيمل اس��م‬ ‫وأش��باه املوص�لات‪،‬‬ ‫«‪ »MK802‬حبجم الـ»‪ ،»USB‬إلمكانية وضعه داخل‬ ‫اجلي��ب‪ ،‬وبذل��ك تدخل الش��ركة يف حلبة املنافس��ة‬ ‫م��ع ش��ركات أخ��رى س��بقتها يف ه��ذا املضم��ار مثل‬ ‫ش��ركة «‪ »Raspberry Pi‬الربيطاني��ة جبهازه��ا‬ ‫الصغ�ي�� الذي حيمل نفس االس��م‪ ،‬وكذلك ش��ركة‬

‫«إف إك��س آي تكنولوجي��ز» النروجيي��ة مبنتجه��ا‬ ‫املع��روف باس��م «‪.»FXI Cotton Candy‬ويعد‬ ‫منافسا ً‬ ‫ً‬ ‫قويا للكمبيوتر‬ ‫حاس��وب «‪ »MK802‬الصيين‬ ‫النروجي��ي «‪ »Cotton Candy‬من حيث الس��عر‪،‬‬ ‫ً‬ ‫حي��ث يبلغ س��عر األخ�ير حوال��ي ‪ 199‬دوالراً‬ ‫أمريكيا‪،‬‬ ‫بينما يأتي احلاس��وب الصيين بسعر ‪ 74‬دوالراً أمريكيا‪ً،‬‬ ‫لكن��ه ال يناف��س حاس��وب «‪»Raspberry Pi‬‬ ‫الربيطان��ي ذا الس��عر الزهيد جداً ال��ذي يبلغ ‪ 25‬دوالراً‬ ‫ً‬ ‫أمريكيا‪.‬وتوجد أوجه اختالف وتش��ابه بني اجلهازين‬ ‫الصي�ني والنروجي��ي أبرزه��ا أن «‪ »MK802‬الصي�ني‬ ‫يستخدم معاجل «‪ »AllWinner A10‬أحادي النواة‬ ‫بسرعة ‪ 1.5‬غيغاهريتز‪ ،‬املس��تند إىل رقاقة «‪ARM-‬‬ ‫‪ ،»Cortex A8‬بينما يتمتع حاس��وب «‪Cotton‬‬ ‫‪ »Candy‬مبعاجل سامس��ونغ ثنائي األنوية املعروف‬ ‫باس��م «‪ »Exynos‬بس��رعة ‪ 1.2‬غيغاهريتز‪.‬كم��ا‬ ‫حيتوي حاسوب «‪ »MK802‬على معاجل رسوميات من‬

‫ن��وع «‪ »400 MALI‬إحدى سلس��لة وح��دات معاجلة‬ ‫الرسوميات اليت تنتجها شركة «‪ »ARM‬الربيطانية‬ ‫مث��ل املوج��ود مبنافس��ه النروجي��ي‪ ،‬وحيت��وي عل��ى‬ ‫ذاك��رة وصول عش��وائي «رام» بس��عة ‪ 512‬ميغابايت‪،‬‬ ‫أق��ل م��ن تل��ك املوج��ودة باحلاس��وب النروجي��ي ذي‬ ‫س��عة واحد غيغابايت‪ ،‬لكنه يتضمن ذاكرة داخلية‬ ‫كب�يرة س��عتها ‪ 4‬غيغابايت ميكن توس��عتها حتى ‪32‬‬ ‫غيغاباي��ت ع�بر منف��ذ خ��اص بالذاكرة الفالش��ية‬ ‫القابلة لإلزالة «مايكرو إس دي»‪.‬ومن الفروق املوجودة‬ ‫ً‬ ‫أيض��ا بني اجلهازين‪ ،‬احت��واء «‪ ،»MK802‬فهو حيتوي‬ ‫عل��ى منف��ذ «‪ ،»HDMI‬وه��ذا يعين أن��ه حباجة إىل‬ ‫«كيب��ل إت��ش دي إم آي» لتوصيل��ه بشاش��ة تلف��از أو‬ ‫كمبيوتر حممول أو هاتف ذكي‪ ،‬ومن ثم فهو قادر‬ ‫على عرض فيديو بدقة «‪ ،»1080p-HD‬بينما يتمتع‬ ‫حاس��وب «‪ »Cotton Candy‬باحتوائ��ه عل��ى‬ ‫«‪ »HDMI Plug‬تتيح توصيله مباشرة باألجهزة‬

‫األخرى ويدعم من حيث االتصال تقنييت «الواي فاي»‬ ‫و»البلوتوث»‪.‬ويعمل حاسوب «‪ »MK802‬الصيين مثل‬ ‫النروجي��ي ضمن بيئ��ة نظام تش��غيل أندروي��د ‪،»4.0‬‬ ‫ولكن هذا ال يعين أنه يدعم متجر تطبيقات «جوجل‬ ‫ب�لاي س��تور»‪ ،‬كم��ا حيتوي عل��ى منف��ذ «ميكرو يو‬ ‫إس ب��ي»‪ ،‬ومنف��ذ ناق��ل تسلس��لي ع��ام «ي��و إس بي»‪،‬‬ ‫ومتواف��ق مع توزيع��ات نظام تش��غيل «لينكس» مثل‬ ‫«أوبونت��و» و»ديبي��ان» و»في��دورا عرب بطاق��ة «مايكرو‬ ‫إس دي»‪ً .‬‬ ‫ووفقا للش��ركة‪ ،‬فبإم��كان اجلهاز العمل مع‬ ‫لوح��ة مفاتيح أو ف��أرة الس��لكية‪ ،‬باإلضافة إىل دعمه‬ ‫لتقنية «‪ ،»HTML5‬وفالش‪ ،‬وكذلك يدعم عدداً‬ ‫من التنس��يقات الصوتية‪.‬ومن حيث الوزن‪ ،‬يبلغ وزن‬ ‫الكمبيوت��ر الصي�ني ‪ 7‬أونص��ة وبأبع��اد (‪)0.5×1.4×3.5‬‬ ‫بوصة‪ ،‬بينما يصل وزن احلاسوب النروجيي ‪ً 21‬‬ ‫غراما‪.‬‬ ‫وختط��ط الش��ركة لط��رح منتجه��ا اجلدي��د حبلول‬ ‫منتصف شهر يونيو‪/‬حزيران القادم‪.‬‬

‫أجهزة محمولة بنظام تشغيل «‪ »Tizen‬قريبًا باألسواق‬ ‫ختط��ط جمموعة من الش��ركات املتخصصة يف جمال‬ ‫صناع��ة األجه��زة اإللكرتوني��ة االس��تهالكية‪ ،‬إلط�لاق‬ ‫جي��ل جديد من اهلواتف الذكية واحلواس��يب الدفرتية‬ ‫تعتم��د على نظام التش��غيل اجلديد «تاي��زن‪،»Tizen-‬‬ ‫وذلك نهاية ش��هر يوني��و‪ /‬حزيران الق��ادم للعام اجلاري‪،‬‬ ‫وفقا ملا ورد يف موقع «‪.»DigiTimes‬و قررت شركتا‬ ‫«سامس��ونج» الكورية و»إنت��ل» األمريكي��ة القائمتان على‬ ‫تطوي��ر هذا النظ��ام طرح أجه��زة جديدة تس��تند على‬ ‫نظ��ام «‪ »Tizen‬مفت��وح املصدر حبلول النص��ف الثاني‬ ‫للعام اجلاري‪ ،‬وليس ذلك فحسب‪ ،‬بل ختطط أيضا لدعم‬ ‫هذا النظام بشكل فعال‪ ،‬وتطوير منصة داخل املركبات‬ ‫تس��تخدم هذا النظ��ام إلدارة نظام املعلوم��ات والرتفيه يف‬

‫الس��يارات احلديثة‪.‬ومن الش��ركات الداعمة هلذا النظام‬ ‫اجلديد شركة «آيسر»‪ ،‬و»آسوس»‪ ،‬و»إتش تي سي»‪ ،‬حيث‬ ‫قررت البدء يف إنت��اج أجهزة معتمدة على النظام املفتوح‬ ‫املصدر «‪.»Tizen‬‬ ‫ومن املقرر أن تطلق ش��ركتا «آيسر» و «آسوس» أجهزة‬ ‫«ن��ت ب��وك» تعتمد على ه��ذا النظام حبل��ول نهاية الربع‬ ‫الثالث من العام اجلاري‪ ،‬تستهدف األسواق الناشئة بشكل‬ ‫رئيس��ي‪ُ .‬يذكر أن ه��ذا النظ��ام مت تطوي��ره م��ن قب��ل‬ ‫شركيت «سامسونج» ثاني أكرب مصنع للهواتف الذكية‬ ‫واحلواسيب‪ ،‬و»إنتل» أكرب شركة متخصصة يف صناعة‬ ‫أش��باه املوص�لات واملعاجل��ات‪ ،‬بالتع��اون م��ع ش��ركات‬ ‫ك�برى متخصص��ة يف جم��ال تقني��ة املعلوم��ات‪ ،‬مث��ل‬

‫ش��ركة «‪ »NTT Docomo‬الياباني��ة لالتص��االت‬ ‫املتنقلة‪ ،‬و»‪ »Orange‬العاملية لتش��غيل شبكات اهلواتف‬ ‫احملمول��ة‪ ،‬و»‪ ،»NEC‬و»باناس��ونيك»‪ ،‬وم��زود خدم��ة‬ ‫اإلنرتن��ت «س�برينت»‪ ،‬و»فوداف��ون»‪ ،‬وش��ركة االتصاالت‬ ‫الكوري��ة «إس ك��ي تيليك��وم» و»تليفوني��كا» اإلس��بانية‬ ‫لالتصاالت‪.‬ويس��تند هذا النظام على نواة «لينكس»‪ ،‬وهو‬ ‫جيم��ع ب�ين مزايا نظ��ام تش��غيل نوكيا «ميغ��و» ونظام‬ ‫سامس��ونج «ليم��و»‪ ،‬ويتمي��ز ه��ذا النظام بدعم��ه ملعايري‬ ‫الويب احلديثة «‪ ،»HTML5‬ليتناس��ب مع عدد كبري‬ ‫من األجه��زة احملمولة من هواتف ذكية وكمبيوترات‬ ‫لوحي��ة وأجه��زة دفرتي��ة وتلفزيون��ات ذكي��ة وأنظمة‬ ‫املعلومات والرتفيه للسيارات‪.‬‬

‫مركبة «دراجون» تجتاز أول اختباراتها الفضائية‬ ‫مركب��ة دراج��ون ال�تي أطلقت يف أول رحل��ة ملركبة خاص��ة إىل حمطة‬ ‫الفضاء الدولة‪ ،‬أجرت بنجاح كل االختبارات املقررة يف هذه املرحلة استعدادا‬ ‫اللتحامه��ا التارخي��ي باحملطة‪.‬وق��ال كيلي هامفريز‪ ،‬الناطق باس��م مركز‬ ‫جونس��ون الفضائي (تكساس��س جنوب) «حتى اآلن كل األمور تسري على ما‬ ‫يرام»‪ ،‬مش�يراً إىل وجود «تفاؤل» يف صفوف مس��ؤولي املهمة‪ .‬ويفرتض أن تقوم‬ ‫مركبة دراجون غري املأهولة البالغ وزنها س��تة أطنان‪ ،‬بتدريب ش��امل على‬

‫مناورات االقرتاب من احملطة من خالل قيامها بالتحليق أوال على مسافة ‪2٫5‬‬ ‫كيلوم�تر من احملطة قب��ل أن تبتعد منها جمدداً إىل مس��افة ‪ 200‬كيلومرت‪.‬‬ ‫وخالل هذه الفرتة‪ ،‬جترى جمموعة كاملة من االختبارات للتحقق من حسن‬ ‫سري االتصال بني احملطة الواقعة على علو ‪ 350‬كيلومرتاً‪ ،‬ودراجون ً‬ ‫فضال عن‬ ‫حسن سري نظام التموضع عرب األقمار الصناعية «جي بي إس» لتحديد موقع‬ ‫احملط��ة مقارنة باملركبة‪ .‬وس��يقوم رواد احملطة الس��تة من جهتهم بتمرين‬

‫علماء يابانيون يطورون تقنية لمضاعفة سرعة الواي فاي‬ ‫جن��ح فريق م��ن العلماء الياباني�ين يف حتقيق‬ ‫ً‬ ‫السلكيا‬ ‫رقم قياسي جديد يف جمال نقل البيانات‬ ‫ع�بر املوج��ات الكهرومغناطيس��ية «ترياهريت��ز»‪،‬‬ ‫حيث استطاع هؤالء العلماء حتقيق أعلى سرعة‬ ‫لتقني��ة «ال��واي ف��اي» مبع��دل يص��ل إىل ‪ 20‬مرة‬ ‫أس��رع من املعدل املس��تخدم ً‬ ‫حاليا‪.‬وتتعلق دراسة‬ ‫ه��ذا الفريق التابع ملعهد «طوكي��و» للتقنية مبا‬ ‫يع��رف باس��م «‪ ،»T-Ray-Band‬ال��ذي تصل‬ ‫سرعته بني ‪ 300‬غيغاهريتز و‪ 3‬ترياهريتز للطيف‬ ‫الكهرومغناطيسي أو «األشعة الكهرومغناطيسية»‪،‬‬ ‫وهذا الطيف الذي يوجد بني موجات املايكروويف‬ ‫واألش��عة حت��ت احلم��راء يعترب يف الوق��ت الراهن‬ ‫ج��زءاً م��ن الطي��ف غري املنتظ��م‪ ،‬لذل��ك فهو قد‬

‫يكون مثالي االس��تخدام بالنسبة لشبكات «الواي‬ ‫فاي» يف املس��تقبل‪.‬وط ّور هؤالء العلماء ‪ -‬الجتياز‬ ‫ه��ذه الدراس��ة بنجاح ‪ -‬جه��ازاً فري��داً من نوعه‬ ‫يع��رف باس��م «‪Resonant tunneling‬‬ ‫‪ »diode‬أو «الصم��ام الثنائ��ي النفق��ي الرن��ان»‬ ‫(وه��و نوع من أش��باه املوصالت الداي��ودي القادر‬ ‫على نقل البيانات بس��رعة عالية جداً باستخدام‬ ‫ميكانيكي��ة الك��م أو «‪ .»Tunneling‬ه��ذا‬ ‫اجلهاز قادر على نقل البيانات بس��رعة تصل إىل‬ ‫‪ 3‬غيغاباي��ت يف الثاني��ة «‪ »3Gb/s‬أي (بليون بت‬ ‫يف الثانية الواحدة)‪ ،‬برتددات يف نطاق «ترياهريتز»‬ ‫تص��ل حت��ى ‪ 542‬غيغاهريت��ز‪ ،‬أي أس��رع حوال��ي‬ ‫‪ 20‬م��رة مقارن��ة ب�ترددات تقني��ة «ال��واي ف��اي»‬

‫حالي��ا‪ .‬هذا اجله��از ً‬ ‫التقليدي��ة املس��تخدمة ً‬ ‫أيضا‬ ‫املع��روف اختصاراً ب��ـ»‪ »RTD‬ق��ادر على توليد‬ ‫فرق جه��د كهربائي «فولتية» صغري جداً بينما‬ ‫تزداد ش��دة التيار يف الوقت نفسه‪.‬وهذه الدراسة‬ ‫مازال��ت يف إطاره��ا النظ��ري‪ ،‬ويأم��ل العلماء مع‬ ‫مزي��د م��ن البح��ث والدراس��ات أن تصل س��رعة‬ ‫نق��ل البيان��ات يف املس��تقبل إىل ‪ 100‬غيغابايت يف‬ ‫الثانية‪ ،‬أي ً‬ ‫نظريا أسرع مبعدل ‪ 15‬مرة من اجليل‬ ‫الق��ادم لتقني��ة «واي ف��اي ‪ »802.11ac‬اليت مازالت‬ ‫قيد التطوير يف الوقت احلالي‪ ،‬كما يرى العلماء‬ ‫أن تقني��ة «‪ ،»T-Ray-Wi-Fi‬إذا مت تفعيله��ا‬ ‫ً‬ ‫عمليا وبتكلفة منخفضة ستحدث ثورة يف جمال‬ ‫الشبكات الالسلكية لنقل‬

‫« ‪ »DELL‬األمريكية تستعد لطرح جهاز لوحي جديد‬ ‫تس��تعد «دي��ل ‪-‬‬ ‫‪ »Dell‬األمريكي��ة‬ ‫املتخصص��ة يف‬ ‫جمال احلاسوب‬

‫والتكنولوجيا‪،‬‬ ‫إلص��دار جه��از‬ ‫لوحي يعمل ضمن‬ ‫بيئ��ة نظ��ام تش��غيل‬ ‫مايكروس��وفت اجلدي��د‬

‫«وين��دوز ‪ »8‬أطلقت عليه اس��م «‪Dell‬‬ ‫‪.»10 Latitude‬وم��ن مواصف��ات‬ ‫اجله��از الق��ادم أن��ه يتس��م خبصائ��ص‬ ‫تقني��ة مش��ابه لتل��ك املوج��ودة داخ��ل‬ ‫أجه��زة احلواس��يب الدفرتي��ة احملمولة‪،‬‬ ‫من حيث تزويده بقرص صلب حبالته‬ ‫الس��اكنة املع��روف اختص��اراً بالرم��ز‬ ‫«‪ »SSD‬بس��عة ختزينية ‪ 12‬غيغابايت‪،‬‬ ‫وذاكرة عش��وائية «رام» كبرية بس��عة‬ ‫‪ 2‬غيغاباي��ت‪ ،‬ليالئ��م متطلبات كافة‬ ‫املس��تخدمني الس��يما العاملني يف قطاع‬ ‫الش��ركات‪ ،‬ويعم��ل مبع��اجل إنت��ل‬ ‫اجلدي��د «‪ ،»Clover Trail‬ال��ذي‬ ‫أعلن��ت عن��ه ش��ركة إنتل أنه س��وف‬ ‫يتواف��ق م��ع األجه��زة اللوحي��ة العاملة‬ ‫بنظام تش��غيل «ويندوز ‪ ،»8‬وهو إحدى‬ ‫الرقاق��ات التابع��ة لسلس��لة معاجل��ات‬

‫«آتوم» املس��تندة على تقنية «‪ 32‬نانومرت»‬ ‫ثنائي��ة األنوي��ة ذو اس��تهالك منخفض‬ ‫للطاقة‪.‬أم��ا بالنس��بة للشاش��ة فاجله��از‬ ‫يتمت��ع بشاش��ة كب�يرة احلجم نس��بيا‬ ‫بقي��اس ‪ 10.8‬بوص��ة وبدرج��ة وض��وح‬ ‫‪ 768×1366‬بيكس��ل تدعم تقنية اللمس‬ ‫املتعدد‪ ،‬وهناك خيار للحصول على قلم‬ ‫«‪ »Stylus‬للرسم والكتابة على اجلهاز‪،‬‬ ‫وبوزن ‪ 710‬غرامات وبسماكة ‪ 10.5‬مم‪،‬‬ ‫ويتسم اجلهاز بأنه مزود ببطارية قابلة‬ ‫لالس��تبدال‪ ،‬وتتوفر خبيارين خمتلفني‬ ‫للمس��تهلكني إم��ا احلص��ول عل��ى جهاز‬ ‫م��زود ببطاري��ة صغ�يرة ذو ‪ 2‬خلي��ة‪،‬‬ ‫وي�تراوح العمل به��ا بني ‪ 8-6‬س��اعات أو‬ ‫ش��راء النموذج ذو ‪ 4‬خاليا بعمر بطارية‬ ‫مديد يرتاوح بني ‪ 12-10‬ساعة متواصلة‪.‬‬ ‫وحيت��وي اللوح��ي عل��ى كامريت�ين‬

‫إحداهم��ا خلفية بدقة ‪ 8‬ميغابيكس��ل‪،‬‬ ‫وأخ��رى أمامية بدق��ة ‪ 2‬ميغابيكس��ل‪،‬‬ ‫ويتضم��ن منف��ذ «ميك��رو ي��و إس بي»‪،‬‬ ‫ومقبسا لسماعة رأس جاك ومكرب صوت‬ ‫ويدعم تقنييت «ال��واي فاي»‪ ،‬و»بلوتوث»‬ ‫م��ن حي��ث االتص��ال‪ ،‬إىل جان��ب دع��م‬ ‫ش��بكات النطاق العريض كخيار‪.‬ومن‬ ‫مميزات اجلهاز األخرى أنه حيتوي على‬ ‫جهاز قارئ بصم��ات األصابع‪ ،‬وكذلك‬ ‫ق��ارئ البطاقة الذكي��ة‪.‬إىل جانب هذا‬ ‫اللوحي‪ ،‬كش��فت ش��ركة «ديل» أيضا‬ ‫ع��ن جه��از هج�ين أطلق��ت عليه اس��م‬ ‫«‪»8 Windows 12 Dell XPS‬‬ ‫قاب��ل لل��دوران والتحويل من حاس��وب‬ ‫لوح��ي إىل كمبيوت��ر دف�تري حممول‬ ‫والعك��س عن طريق اس��تدارة الشاش��ة‬ ‫ذي قياس ‪ 12.5‬بوصة ‪.‬‬

‫أجهزة تلفاز شفافة تختفي بعد إغالقها‬ ‫اس��تطاع املصم��م ماي��كل‬ ‫فراي��ب م��ن ش��ركة‬ ‫األملاني��ة‬ ‫«‪»Loewe‬‬ ‫املتخصص��ة يف صناعة أجهزة‬ ‫التلف��از الفاخ��رة ذي تصاميم‬ ‫فري��دة م��ن نوعه��ا‪ ،‬تصميم‬ ‫مفه��وم جدي��د ق��د حي��دث‬ ‫ثورة يف عامل التلفزيون ً‬ ‫قريبا‬ ‫أطل��ق عليه اس��م «‪Loewe‬‬ ‫ً‬ ‫متمث�لا يف‬ ‫‪،»Invision‬‬ ‫صناعة شاش��ات تلفاز شفافة‬ ‫ناف��ذة للض��وء تتي��ح الرؤي��ة‬ ‫م��ن خالل��ه‪ ،‬فعن��د االنته��اء‬ ‫م��ن مش��اهدة التلفزي��ون‬

‫وإغالقه تتحول شاشة التلفاز‬ ‫إىل لوح��ة زج��اج ش��فافة‪.‬‬ ‫واس��تند ه��ذا املصم��م ال��ذي‬ ‫كان أح��د املرش��حني للف��وز‬ ‫جبائ��زة «‪IF Concept‬‬ ‫‪ »Design award‬للع��ام‬ ‫املاض��ي‪ ،‬إىل مزي��ج بني تقنية‬ ‫الكريستال الس��ائل التقليدية‬ ‫«‪ »LCD‬وتكنولوجيا تس��مى‬ ‫«‪ »TOLED‬وه��ي اختصار‬ ‫ملصطلح «‪Transparent‬‬ ‫‪Organic‬‬ ‫‪Light‬‬‫‪،»emitting Device‬‬ ‫هذه التقنية ليست باجلديدة‬

‫ً‬ ‫كليا‪ ،‬فه��ي موجودة بالفعل‪،‬‬ ‫لكنه��ا غ�ير متواف��رة بش��كل‬ ‫كب�ير‪ ،‬وق��د مت تطوير هذه‬ ‫التقني��ة م��ن قب��ل ش��ركة‬ ‫«‪Universal Display‬‬ ‫‪»C o r p o r a t i o n‬‬ ‫املتخصص��ة يف تطوي��ر‬ ‫وتس��ويق تقنيات «الصمامات‬ ‫الثنائي��ة العضوي��ة الباعث��ة‬ ‫للض��وء» وامل��زود الرئيس��ي‬ ‫لش��ركات عدي��دة منه��ا‬ ‫شركيت «سامسونغ» و»إل جي‬ ‫إليكرتونيكس»‪.‬وتعتم��د هذه‬ ‫التقنية على اس��تخدام أقطاب‬

‫كهربائي��ة ش��فافة وامل��واد‬ ‫الباعثة للضوء لتتيح إمكانية‬ ‫العرض على الشاشة من كال‬ ‫الوجه�ين األمام��ي واخللف��ي‪،‬‬ ‫وتتمي��ز ه��ذه التكنولوجي��ا‬ ‫بشفافيتها العالية‪ ،‬حيث تبلغ‬ ‫نس��بة الش��فافية ‪ ،%70‬كم��ا‬ ‫تتمتع بزيادة يف نس��بة تباين‬ ‫ودرجة وضوح عالية‪ُ .‬يذكر‬ ‫أن أجه��زة التلف��از يف الوق��ت‬ ‫الراهن باتت أكثر حنافة مما‬ ‫كانت عليه يف السابق‪ ،‬ولكن‬ ‫يف حال��ة إغ�لاق اجله��از يظل‬ ‫موجوداً بشاشته السوداء‪.‬‬

‫عل��ى املناورات مع ال��ذراع اآللية من أج��ل التقاط دراجون‪.‬وكانت ش��ركة‬ ‫«س��بايس إكس» اخلاصة أطلقت دراجون بواس��طة ص��اروخ «فالكون ‪ »9‬من‬ ‫قاع��دة كاب كانافريال «فلوريدا جنوب ش��رق» الثالثاء بعد ثالثة أيام على‬ ‫إلغاء حماولة الس��بت يف الثانية األخرية‪ .‬ويف حال جنحت مركبة «دراجون» يف‬ ‫عملي��ة التحامها مبحطة الفضاء الدولية‪ ،‬سيش��كل ذلك بداية حقبة جديدة‬ ‫يف عمليات النقل إىل الفضاء‪.‬‬

‫ياهو توقف تطبيق‬ ‫«‪ »LiveStand‬ألجهزة آي او اس‬

‫أعلنت شركة ياهو عن إيقاف تطبيق «‪ »LiveStand‬املُخصص‬ ‫ألجه��زة «آي او اس»‪ ،‬التطبيق عبارة عن ّ‬ ‫جملة رقمية على أجهزة «آي‬ ‫او اس» ش��بيهة بتطبي��ق «‪.»Flipboard‬وكان��ت ياهو قد أعلنت‬ ‫يف اجللس��ة املالي��ة األخرية أنها س��توقف بع��ض خدماته��ا وكان هذا‬ ‫التطبي��ق أوىل اخلدم��ات ال�تي أوقفتها‪،‬وتس��عى ياه��و إىل إع��ادة بناء‬ ‫التطبيق الذي يش��به كثرياً تطبي��ق «‪ »Flipboard‬والذي حصد‬ ‫ش��هرة أكث��ر م��ن تطبيق ياه��و‪ ،‬من خ�لال إضاف��ة بع��ض امليزات‬ ‫مثل متكني املس��تخدم من إنش��اء اجملالت اإللكرتونية بطريقة سهلة‪.‬‬ ‫وذك��رت ياهو عل��ى مدونة التطبيق اليوم أن سياس��ة الش��ركة يف‬ ‫صناعة تطبيقات لألجهزة احملمولة س��واء كانت هواتف أو حواسب‬ ‫لوحي��ة ُمس��تمرة‪ ،‬وأن الش��ركة س��عيدة بالدع��م ال��ذي تلقت��ه من‬ ‫ُمس��تخدمي التطبيق‪ ،‬ولكن الش��ركة قامت بإع��ادة ترتيب أولياتها‬ ‫وس��وف ُتق��دم املزيد ملس��تخدمي األجه��زة احملمولة‪ُ .‬يذك��ر أن ياهو‬ ‫أطلق��ت ُمتصفحه��ا اخلاص قبل أي��ام‪ ،‬وصدرت نس��خة منه لألجهزة‬ ‫اليت تعمل بنظام «آي او اس»‪ ،‬و ُيقدم املُ ّ‬ ‫تصفح جتربة جديدة يف مفهوم‬ ‫البحث‪ ،‬حيث يعرض نتائج البحث بشكل‪.‬‬

‫دبي تكشف عن إنسان آلي لحمل‬ ‫أمتعة المسافرين‬ ‫كشف معرض املطارات الدولي الذي اختتم فعالياته مبدينة‬ ‫دب��ي اإلماراتي��ة عن إنس��ان آلي خمصص حلم��ل األمتعة وعزل‬ ‫ً‬ ‫ازدحاما يف العامل‪.‬‬ ‫ومناول��ة األمتعة الثقيلة يف املطارات األكث��ر‬ ‫وقال مدير الش��ركة املصنعة لإلنس��ان اآللي الدكتور يواخيم‬ ‫دوهن��ر‪ ،‬إن اجله��از اجلديد ق��ادر على رفع أي ن��وع من األمتعة‪،‬‬ ‫فقط‪ ،‬وهو ما‬ ‫حت��ى وزن ‪ 50‬كيلوغرام��ا‪ ،‬يف ‪ 15‬ثاني��ة‬ ‫يف‬ ‫يع�ني أنه ميكن مناولة ‪ 200‬حقيبة‬ ‫س��اعة واحدة‪.‬وأضاف «يس��اهم‬ ‫اجلهاز اجلديد يف احلد من إجهاد‬ ‫ق��وة العمل‪ ،‬وضم��ان أفضل‬ ‫املمارسات وتوفري التكاليف‬ ‫بثالث مرات على األقل»‪،‬‬ ‫ً‬ ‫متابع��ا «يف حال��ة وق��وع‬ ‫ح��ادث أثن��اء رف��ع‬ ‫األمتعة أو س��قوط أي‬ ‫حقائب‪ ،‬ف��إن أجهزة‬ ‫االستش��عار تش�ير‬ ‫آليا لآلل��ة لتتوقف‬ ‫وتصحح اخلطأ‪ ،‬ما‬ ‫يقلل م��ن احلوادث‬ ‫واألخطاء‪ ،‬وكشف أنه‬ ‫مت تش��غيل اجله��از يف مط��ار‬ ‫زيوريخ الدول��ي‪ ،‬وقرر مطار‬ ‫فرانكف��ورت الدولي مؤخرا‬ ‫إدخال اجلهاز اجلديد ضمن‬ ‫خدماته‪.‬‬


‫اعالنات‬

‫العدد (‪ )179‬اخلميس ‪2012/ 5 / 31‬‬ ‫‪N 179 thursday 31 / 5 / 2012‬‬

‫‪7‬‬

‫تعل��ن وكالة االنب��اء العراقية الدولي��ة عن بيع‬ ‫سـيـارات نـوع ( شيري ) بـالتقسـيـط المـريـح‬ ‫لكل االسر الصحفية واالخوة المواطنين الكرام‬ ‫لالتصال واالستفسار ‪ 07715849847 /‬ـ ـ ‪ 07713054262‬ـ ـ او عن طريق البريد االلكتروني ‪ aliraqeyanews@yahoo.com‬ـ ـ ‪alaraqeyaalaan@yahoo.com‬‬

‫تعل��ن وكال��ة االنب��اء العراقي��ة الدولية‬ ‫ع��ن حاجتها اىل ( مصمم�ين ‪ ،‬منضدين‬ ‫‪ ،‬محرري��ن ‪ ،‬ومنظف�ين ) فعلى من يجد‬ ‫بنفس��ه الكفاءة يف هذا املجال الحضور‬ ‫اىل مقر الوكالة الكائن يف بغداد س��احة‬ ‫الواثق شارع ‪ 42‬قرب مطعم الفنجان او‬ ‫االتصال على هواتف الوكالة اعاله ‪.‬‬


‫‪8‬‬

‫اعالنات‬

‫العدد (‪ )179‬اخلميس ‪2012/ 5 /31‬‬ ‫‪N 179 thursday 31 / 5 / 2012‬‬

‫مجهورية العراق ‪ /‬جملس القضاء االعلى ‪/‬‬ ‫رئاسة حمكمة استئناف القادسية االحتادية ‪/‬‬ ‫حمكم��ة جناي��ات القادس��ية ‪ /‬الع��دد‪/891/‬ج‪/ 2012/‬‬ ‫التاريخ ‪2012/5/20/‬‬ ‫اىل‪ /‬املتهم اهلارب (أمحد شاكر جابر محزة)‬ ‫التهام��ك بالدع��وى اجلزائي��ة املرقم��ة ‪/891‬ج‪2012/‬‬ ‫اخلاصة باملش��تكي (رس��ول حس�ين علوان) وف��ق املادة‬ ‫‪/443‬ق‪.‬ع وهلروب��ك وجمهولي��ة حم��ل اقامت��ك تق��رر‬ ‫تبليغ��ك اعالن��ا بصحيفت�ين حمليتني باحلض��ور امام‬ ‫ه��ذه احملكمة صب��اح ي��وم االح��د ‪ 2012/6/21‬ويف حالة‬ ‫عدم حضورك س��وف جت��ري احملاكمة حبقك غيابيا‬ ‫وحسب االصول ‪ ...‬القاضي‬ ‫طالب حسن حربي‬ ‫رئيس حمكمة جنايات القادسية‬

‫*************‬ ‫مجهورية العراق ‪ /‬جملس القضاء االعلى ‪/‬‬ ‫رئاسة حمكمة استئناف القادسية االحتادية ‪/‬‬ ‫حمكم��ة جناي��ات القادس��ية ‪ /‬الع��دد‪/895/‬ج‪/ 2012/‬‬ ‫التاريخ ‪2012/5/20/‬‬ ‫اىل‪ /‬املتهمني اهلاربني ‪ .1‬عبد الرضا ف��ارس رزاق‬ ‫ابو عريف ‪ .2‬عباس فارس رزاق ابو عريف ‪ .2‬‬ ‫حس�ين حس��ن خش��ان اجلب��وري ‪ .4‬مناور حس��ن‬ ‫خش��ان اجلبوري التهامك يف الدع��وى اجلزائية املرقمة‬ ‫‪/895‬ج‪ 2012/‬اخلاصة باملشتكي (ابو جرد حممد محزة)‬ ‫وف��ق احكام امل��ادة ‪443‬ق‪.‬ع وهلروبك��م وجمهولية حمل‬ ‫اقامتك��م تق��رر تبليغ��ك اعالنا بصحيفت�ين حمليتني‬ ‫باحلض��ور امام هذه احملكم��ة صباح يوم ‪ 2012/6/25‬ويف‬ ‫حالة عدم حضوركم سوف جتري احملاكمة حبقكم‬ ‫غيابيا وحسب االصول ‪ ...‬القاضي‬ ‫طالب حسن حربي‬ ‫رئيس حمكمة جنايات القادسية‬

‫*************‬ ‫مجهورية العراق ‪ /‬جملس القضاء االعلى ‪/‬‬ ‫رئاسة حمكمة استئناف القادسية االحتادية ‪/‬‬ ‫حمكم��ة جناي��ات القادس��ية ‪ /‬الع��دد‪/894/‬ج‪/ 2012/‬‬ ‫التاريخ ‪2012/5/20/‬‬ ‫اىل ‪ /‬املته��م اهل��ارب (س��امي عباس حس��ن) التهامك‬ ‫بالدع��وى اجلزائي��ة املرقم��ة ‪/894‬ج‪ 2012/‬اخلاص��ة‬ ‫باملش��تكي (احلق العام) وفق احكام القرار ‪39‬لسنة ‪1994‬‬ ‫وهلروبك وجمهولية حمل اقامتك تقرر تبليغك اعالنا‬ ‫بصحيفت�ين حمليت�ين باحلض��ور ام��ام ه��ذه احملكمة‬ ‫صباح ي��وم ‪ 2012/6/25‬ويف حالة عدم حضورك س��وف‬ ‫جتري احملاكم��ة حبقك غيابيا وحس��ب االصول ‪....‬‬ ‫القاضي‬ ‫طالب حسن حربي‬ ‫رئيس حمكمة جنايات القادسية‬

‫*************‬ ‫مجهورية العراق ‪ /‬جملس القضاء االعلى ‪/‬‬ ‫رئاسة حمكمة استئناف القادسية االحتادية ‪/‬‬ ‫حمكم��ة جناي��ات القادس��ية ‪ /‬الع��دد‪/879/‬ج‪/ 2012/‬‬ ‫التاريخ ‪2012/5/20/‬‬ ‫اىل ‪ /‬املتهم اهلارب (صكبان عيال عبد علي الش��مري‬ ‫) التهام��ك بالدع��وى اجلزائي��ة املرقم��ة ‪/879‬ج‪2012/‬‬ ‫اخلاص��ة باملش��تكي (عدن��ان ك��راز جرجي��س) وفق‬ ‫املادة ‪ / 444‬ق‪.‬ع وهلروبك وجمهولية حمل اقامتك تقرر‬ ‫تبليغك اعالنا بصحيفتني حمليتني باحلضور امام هذه‬ ‫احملكمة صباح يوم ‪ 2012/6/20‬ويف حالة عدم حضورك‬ ‫س��وف جتري احملاكمة حبقك غيابيا وحسب االصول‬ ‫‪ ...‬القاضي‬ ‫طالب حسن حربي‬ ‫رئيس حمكمة جنايات القادسية‬

‫*************‬ ‫مجهورية العراق ‪ /‬جملس القضاء االعلى ‪/‬‬ ‫رئاسة حمكمة استئناف القادسية االحتادية ‪/‬‬ ‫حمكم��ة جناي��ات القادس��ية ‪ /‬الع��دد‪/874/‬ج‪/ 2012/‬‬ ‫التاريخ ‪2012/5/20/‬‬ ‫اىل‪ /‬املتهم اهلارب (حس�ين حامد كاظم ) التهامك‬ ‫بالدع��وى اجلزائي��ة املرقم��ة ‪/874‬ج‪ 2012/‬اخلاص��ة‬ ‫باملش��تكي (ناظ��م غثي��ث عواد) وف��ق امل��ادة ‪/444‬ق‪.‬ع‬ ‫وهلروب��ك وجمهولي��ة اقامت��ك تق��رر تبليغ��ك اعالن��ا‬ ‫بصحيفت�ين حمليت�ين باحلض��ور ام��ام ه��ذه احملكمة‬ ‫صب��اح ي��وم ‪ 2012/6/19‬ويف حالة عدم حضورك س��وف‬ ‫جت��ري احملاكمة حبق��ك غيابيا وحس��ب االصول ‪....‬‬ ‫القاضي‬ ‫طالب حسن حربي‬ ‫رئيس حمكمة جنايات القادسية‬

‫*************‬ ‫مجهورية العراق ‪ /‬جملس القضاء االعلى ‪/‬‬ ‫رئاسة حمكمة استئناف القادسية االحتادية ‪/‬‬ ‫حمكم��ة جناي��ات القادس��ية ‪ /‬الع��دد‪/906/‬ج‪/ 2012/‬‬ ‫التاريخ ‪2012/5/20/‬‬ ‫اىل‪ /‬املتهم اهلارب (غتار مبدر تهلوك الشباني)‬ ‫التهام��ك بالدع��وى اجلزائي��ة املرقم��ة ‪/906‬ج‪2012/‬‬ ‫اخلاصة باملشتكي (جاسم ناهي جبار ومجاعته) وفق‬ ‫امل��ادة ‪/406‬ق‪.‬ع وهلروبك وجمهولية حمل اقامتك تقرر‬ ‫تبليغك اعالنا بصحيفتني حمليتني باحلضور امام هذه‬ ‫احملكمة صباح يوم ‪ 2012/6/25‬و يف حالة عدم حضورك‬ ‫سوف جتري احملاكمة حبقك غيابيا و حسب االصول‬ ‫‪ ....‬القاضي‬ ‫طالب حسن حربي‬ ‫رئيس حمكمة جنايات القادسية‬

‫*************‬ ‫مجهورية العراق ‪ /‬جملس القضاء االعلى ‪/‬‬ ‫رئاسة حمكمة استئناف القادسية االحتادية ‪/‬‬ ‫حمكم��ة جناي��ات القادس��ية ‪ /‬الع��دد‪/878/‬ج‪/ 2012/‬‬ ‫التاريخ ‪2012/5/20/‬‬ ‫اىل‪ /‬املتهم اهلارب (مالك زامل عبد احلسني) التهامك‬ ‫بالدع��وى اجلزائي��ة املرقم��ة ‪/878‬ج‪ 2012/‬اخلاص��ة‬ ‫باملش��تكي (ج��واد كاظم عباس) وفق امل��ادة ‪/444‬ق‪.‬ع‬ ‫وهلروبك وجمهولية حمل اقامتك تقرر تبليغك اعالنا‬ ‫بصحيفتني حمليتني باحلضور امام هذه احملكمة صباح‬ ‫ي��وم ‪ 2012/6/20‬ويف حالة عدم حضورك س��وف جتري‬ ‫احملكمة حبقك غيابيا وحسب االصول ‪ ...‬القاضي‬ ‫طالب حسن حربي‬ ‫رئيس حمكمة جنايات القادسية‬

‫*************‬

‫مجهورية العراق ‪ /‬جملس القضاء االعلى ‪/‬‬ ‫رئاسة حمكمة استئناف القادسية االحتادية ‪/‬‬ ‫حمكم��ة جناي��ات القادس��ية ‪ /‬الع��دد‪/898/‬ج‪/ 2012/‬‬ ‫التاريخ ‪2012/5/20/‬‬ ‫اىل‪ /‬املته��م اهل��ارب (طال��ب جدوع خلي��ل) التهامك‬ ‫بالدع��وى اجلزائي��ة املرقم��ة ‪/898‬ج‪ 2012/‬اخلاص��ة‬ ‫باملش��تكي (احلق الع��ام) وفق امل��ادة ‪/289‬ق‪.‬ع وهلروبك‬ ‫وجمهولي��ة حم��ل اقامت��ك تق��رر تبليغ��ك اعالن��ا‬ ‫بصحيفت�ين حمليت�ين باحلض��ور ام��ام ه��ذه احملكمة‬ ‫صب��اح يوم ‪ 2012/6/20‬ويف حالة عدم حضورك س��وف‬ ‫جتري احملاكمة حبقك غيابيا وحسب االصول ‪....‬‬ ‫القاضي‬ ‫طالب حسن حربي‬ ‫رئيس حمكمة جنايات القادسية‬

‫*************‬ ‫مجهورية العراق ‪ /‬جملس القضاء االعلى ‪/‬‬ ‫رئاسة حمكمة استئناف القادسية االحتادية ‪/‬‬ ‫حمكم��ة جناي��ات القادس��ية ‪ /‬الع��دد‪/871/‬ج‪/ 2012/‬‬ ‫التاريخ ‪2012/5/20/‬‬ ‫اىل ‪ /‬املته��م اهل��ارب (ص��احل مه��دي زغ�ير اخلزعلي)‬ ‫التهام��ك بالدع��وى اجلزائي��ة املرقم��ة ‪/871‬ج‪2012/‬‬ ‫اخلاصة باملش��تكي (حاكم في��اض خضري ومجاعته)‬ ‫وفق امل��ادة ‪/406‬ق‪.‬ع وهلروبك وجمهولية حمل اقامتك‬ ‫تق��رر تبليغ��ك اعالنا بصحيفت�ين حمليتني باحلضور‬ ‫ام��ام ه��ذه احملكم��ة صب��اح ي��وم ‪ 2012/6/17‬ويف حال��ة‬ ‫عدم حضورك س��وف جت��ري احملاكمة حبقك غيابيا‬ ‫وحسب االصول ‪ ...‬القاضي‬ ‫طالب حسن حربي‬ ‫رئيس حمكمة جنايات القادسية‬

‫مجهورية العراق ‪ /‬جملس القضاء االعلى ‪/‬‬ ‫رئاسة حمكمة استئناف القادسية ‪ /‬االحتادية ‪/‬‬ ‫حمكم��ة جناي��ات القادس��ية ‪ /‬الع��دد‪/877/‬ج‪/ 2012/‬‬ ‫التاريخ ‪2012/5/20/‬‬ ‫اىل ‪ /‬املتهم اهلارب (حسني علوان مسري)‬ ‫التهام��ك بالدع��وى اجلزائي��ة املرقم��ة ‪/877‬ج‪2012/‬‬ ‫اخلاصة باملش��تكي (نعيمه علوان مسري) وفق املادة ‪/412‬‬ ‫ق‪.‬ع وهلروب��ك وجمهولية حمل اقامت��ك تقرر تبليغك‬ ‫اعالن��ا بصحيفت�ين حمليت�ين باحلض��ور ام��ام ه��ذه‬ ‫احملكم��ة صباح يوم ‪ 2012/6/19‬ويف حالة عدم حضورك‬ ‫س��وف جتري احملاكمة حبقك غيابيا وحسن االصول‬ ‫‪ ...‬القاضي‬ ‫طالب حسن حربي‬ ‫رئيس حمكمة جنايات القادسية‬

‫*************‬ ‫مجهورية العراق ‪ /‬جملس القضاء االعلى ‪/‬‬ ‫رئاسة حمكمة استئناف القادسية االحتادية ‪/‬‬ ‫حمكم��ة جناي��ات القادس��ية ‪ /‬الع��دد‪/872/‬ج‪/ 2012/‬‬ ‫التاريخ ‪2012/5/20/‬‬ ‫اىل ‪ /‬املته��م اهل��ارب (حي��در عب��د الزه��رة مح��زة‬ ‫العرداوي)‬ ‫التهام��ك بالدع��وى اجلزائي��ة املرقم��ة ‪/872‬ج‪2012/‬‬ ‫اخلاص��ة باملش��تكي (حي��در عب��د الباقر جاب��ر) وفق‬ ‫امل��ادة ‪/444‬ق‪.‬ع وهلروبك وجمهولية حمل اقامتك تقرر‬ ‫تبليغك اعالنا بصحيفتني حمليتني باحلضور امام هذه‬ ‫احملكم��ة صباح يوم ‪ 2012/6/17‬ويف حالة عدم حضورك‬ ‫س��وف جتري احملاكمة حبقك غيابيا وحسب االصول‬ ‫‪ ...‬القاضي‬ ‫طالب حسن حربي‬ ‫رئيس حمكمة جنايات القادسية‬

‫*************‬ ‫مجهورية العراق ‪ /‬جملس القضاء االعلى ‪/‬‬ ‫رئاسة حمكمة استئناف القادسية االحتادية ‪/‬‬ ‫حمكم��ة جناي��ات القادس��ية ‪ /‬الع��دد‪/875/‬ج‪/ 2012/‬‬ ‫التاريخ ‪2012/5/20/‬‬ ‫اىل ‪ /‬املتهم اهلارب (حازم مصعب مسلم العمري)‬ ‫التهام��ك بالدع��وى اجلزائي��ة املرقم��ة ‪/875‬ج‪2012/‬‬ ‫اخلاصة باملش��تكي (امحد هاش��م ش��اكر) وف��ق املادة‬

‫‪/443‬ق‪.‬ع وهلروب��ك وجمهولي��ة حم��ل اقامت��ك تق��رر‬ ‫تبليغك اعالنا بصحيفتني حمليتني باحلضور امام هذه‬ ‫احملكم��ة صباح يوم ‪ 2012/6/18‬ويف حالة عدم حضورك‬ ‫س��وف جتري احملاكمة حبقك غيابيا وحسب االصول‬ ‫‪ ....‬القاضي‬ ‫طالب حسن حربي‬ ‫رئيس حمكمة جنايات القادسية‬

‫*************‬ ‫مجهورية العراق ‪ /‬جملس القضاء االعلى ‪/‬‬ ‫رئاسة حمكمة استئناف القادسية االحتادية ‪/‬‬ ‫حمكم��ة جناي��ات القادس��ية ‪ /‬الع��دد‪/876/‬ج‪/ 2012/‬‬ ‫التاريخ ‪2012/5/20/‬‬ ‫اىل ‪ /‬املته��م اهل��ارب (فاهم حممد حس��وني اجلربي)‬ ‫التهام��ك بالدع��وى اجلزائي��ة املرقم��ة ‪/876‬ج‪2012/‬‬ ‫اخلاص��ة باملش��تكي (علي حس��ون كريم) وف��ق املادة‬ ‫‪/443‬ق‪.‬ع وهلروب��ك وجمهولي��ة حم��ل اقامت��ك تق��رر‬ ‫تبليغك اعالنا بصحيفتني حمليتني باحلضور امام هذه‬ ‫احملكمة صب��ح يوم ‪ 2012/6/18‬ويف حالة عدم حضورك‬ ‫س��وف جتري احملاكمة حبقك غيابيا وحسب االصول‬ ‫‪ ...‬القاضي‬ ‫طالب حسن حربي‬ ‫رئيس حمكمة جنايات القادسية‬

‫*************‬ ‫مجهورية العراق ‪ /‬جملس القضاء االعلى ‪/‬‬ ‫رئاسة حمكمة استئناف القادسية االحتادية ‪/‬‬ ‫حمكم��ة جناي��ات القادس��ية ‪ /‬الع��دد‪/881/‬ج‪/ 2012/‬‬ ‫التاريخ ‪2012/5/20/‬‬ ‫اىل ‪ /‬املته��م اهلارب (صباح دكم��ان بناي احلجامي)‬ ‫التهام��ك بالدع��وى اجلزائي��ة املرقم��ة ‪/881‬ج‪2012/‬‬ ‫اخلاصة باملش��تكي (قائد جياد س��لمان) وفق املادة ‪/444‬‬ ‫ق‪.‬ع وهلروب��ك وجمهولية حمل اقامت��ك تقرر تبليغك‬ ‫اعالن��ا بصحيفت�ين حمليت�ين باحلض��ور ام��ام ه��ذه‬ ‫احملكم��ة صباح يوم ‪ 2012/6/18‬ويف حالة عدم حضورك‬ ‫س��وف جتري احملاكمة حبقك غيابيا وحسب االصول‬ ‫‪ ...‬القاضي‬ ‫طالب حسن حربي‬ ‫رئيس حمكمة جنايات القادسية‬

‫*************‬ ‫مجهورية العراق ‪ /‬جملس القضاء االعلى ‪/‬‬ ‫رئاسة حمكمة استئناف القادسية االحتادية ‪/‬‬ ‫حمكم��ة جناي��ات القادس��ية ‪ /‬الع��دد‪/873/‬ج‪/ 2012/‬‬ ‫التاريخ ‪2012/5/20/‬‬ ‫اىل ‪ /‬املته��م اهلارب (نائل عدنان عبد تلبع البديري)‬ ‫التهام��ك بالدع��وى اجلزائي��ة املرقم��ة ‪/873‬ج‪2012/‬‬ ‫اخلاص��ة باملش��تكي (ايه��اب حممد توفي��ق ومجاعته)‬ ‫وفق املادة ‪/444‬ق‪.‬ع وهلروب��ك وجمهولية حمل اقامتك‬ ‫تق��رر تبليغ��ك اعالنا بصحيفت�ين حمليتني باحلضور‬ ‫ام��ام ه��ذه احملكم��ة صب��اح ي��وم ‪ 2012/6/19‬ويف حال��ة‬ ‫عدم حضورك س��وف جت��ري احملاكمة حبقك غيابيا‬ ‫وحسب االصول ‪ ...‬القاضي‬ ‫طالب حسن حربي‬ ‫رئيس حمكمة جنايات القادسية‬

‫*************‬ ‫مجهورية العراق ‪ /‬جملس القضاء االعلى ‪/‬‬ ‫رئاسة حمكمة استئناف القادسية االحتادية ‪/‬‬ ‫حمكم��ة جناي��ات القادس��ية ‪ /‬الع��دد‪/896/‬ج‪/ 2012/‬‬ ‫التاريخ ‪2012/5/20/‬‬ ‫اىل ‪ /‬املتهم اهلارب (سعيد طريف سلطان االعنزي)‬ ‫التهام��ك بالدع��وى اجلزائي��ة املرقم��ة ‪/896‬ج‪2012/‬‬ ‫اخلاصة باملش��تكي (غس��ان نعي��م عبد س��وادي) وفق‬ ‫احكام املادة ‪/443‬ق‪.‬ع وهلروبك وجمهولية حمل اقامتك‬ ‫تق��رر تبليغ��ك اعالنا بصحيفت�ين حمليتني باحلضور‬ ‫ام��ام هذه احملكمة صباح يوم ‪ 2012/6/25‬ويف حالة عدم‬ ‫حضورك س��وف جتري احملكمة حبقك غيابيا وحسب‬ ‫االصول ‪ ...‬القاضي‬ ‫طالب حسن حربي‬ ‫رئيس حمكمة جنايات القادسية‬

‫*************‬ ‫مجهورية العراق ‪ /‬جملس القضاء االعلى ‪/‬‬ ‫رئاسة حمكمة استئناف القادسية االحتادية ‪/‬‬ ‫حمكم��ة جناي��ات القادس��ية ‪ /‬الع��دد‪/880/‬ج‪/ 2012/‬‬ ‫التاريخ ‪2012/5/20/‬‬ ‫اىل ‪ /‬املتهم اهلارب (حسن شاكر مطشر)‬ ‫التهام��ك بالدع��وى اجلزائي��ة املرقم��ة ‪/880‬ج‪2012/‬‬ ‫اخلاص��ة باملش��تكي (عامر ح��ران عبد احلم��زة) وفق‬ ‫املادة ‪/443‬ق‪.‬ع وهلروب��ك وجملهولية حمل اقامتك تقرر‬ ‫تبليغك اعالنا بصحيفتني حمليتني باحلضور امام هذه‬ ‫احملكمة صباح يوم ‪ 2012/6/20‬ويف حالة عدم حضورك‬ ‫س��وف جتري احملاكمة حبقك غيابيا وحسب االصول‬ ‫‪ ...‬القاضي‬ ‫طالب حسن حربي‬ ‫رئيس حمكمة جنايات القادسية‬

‫*************‬ ‫مجهورية العراق ‪ /‬جملس القضاء االعلى ‪/‬‬ ‫رئاسة حمكمة استئناف القادسية االحتادية ‪/‬‬ ‫حمكم��ة جناي��ات القادس��ية ‪ /‬الع��دد‪/892/‬ج‪/ 2012/‬‬

‫التاريخ ‪2012/5/20/‬‬ ‫اىل ‪ /‬املتهم اهلارب (قصي موجد علي)‬ ‫التهام��ك بالدع��وى اجلزائي��ة املرقم��ة ‪/892‬ج‪2012/‬‬ ‫اخلاصة باملش��تكي (مسلم علي حسني) وفق املادة ‪/442‬‬ ‫ق‪.‬ع وهلروب��ك وجمهولية حمل اقامت��ك تقرر تبليغك‬ ‫اعالن��ا بصحيفت�ين حمليت�ين باحلض��ور ام��ام ه��ذه‬ ‫احملكم��ة صباح يوم ‪ 2012/6/21‬ويف حالة عدم حضورك‬ ‫س��وف جتري احملاكمة حبقك غيابيا وحسب االصول‬ ‫‪ ....‬القاضي‬ ‫طالب حسن حربي‬ ‫رئيس حمكمة جنايات القادسية‬

‫*************‬ ‫مجهورية العراق ‪ /‬جملس القضاء االعلى ‪/‬‬ ‫رئاسة حمكمة استئناف القادسية االحتادية ‪/‬‬ ‫حمكمة جنايات القادسية اىل ‪ /‬املتهم اهلارب (حسني‬ ‫عطية اليف) اصدرت حمكمة جنايات القادس��ية قرارها‬ ‫املرقم ‪/324‬ج‪ 2012/‬واملؤرخ ‪ 2012/4/29‬و املتضمن احلكم‬ ‫عليك بالسجن مدى احلياة استنادا الحكام املادة ‪/1/406‬أ‬ ‫عقوب��ات وهلروب��ك وجمهولي��ة حم��ل اقامت��ك قررت‬ ‫احملكم��ة تبليغك اعالنا بواس��طة صحيفتني حمليتني‬ ‫باحلك��م الصادر اعاله ولك ح��ق االعرتاض على احلكم‬ ‫الغياب��ي عند تس��ليم نفس��ك او الق��اء القب��ض عليك‪.‬‬ ‫القاضي‬ ‫طالب حسن حربي‬ ‫رئيس حمكمة جنايات القادسية‬

‫*************‬ ‫مجهورية العراق ‪ /‬جملس القضاء االعلى ‪/‬‬ ‫رئاسة حمكمة استئناف القادسية االحتادية ‪/‬‬ ‫حمكمة جنايات القادسية ‬ ‫قاس��م صاح��ب حس�ين‬ ‫اىل ‪ /‬املتهم اهلارب ‪ .1‬‬ ‫‪ .2‬امحد صاحب حس�ين ‪ .3‬فيصل صاحب حس�ين‬ ‫اص��درت حمكمة جنايات القادس��ية قرارها املرقم ‪388‬‬ ‫‪ /‬ج‪ 2012/‬وامل��ؤرخ ‪ 2012/5/6‬واملتضم��ن احلك��م عليكم‬ ‫بالسجن املؤبد استنادا الحكام املادة ‪/421‬ق‪.‬ع وهلروبكم‬ ‫وجمهولي��ة حم��ل اقامتك��م ق��ررت احملكم��ة تبليغكم‬ ‫اعالن��ا بواس��طة صحيفتني حمليتني باحلك��م الصادر‬ ‫اع�لاه ولك��م حق االع�تراض على احلك��م الغيابي عند‬ ‫تسليم نفسك او القاء القبض عليك‪ .‬القاضي‬ ‫طالب حسن حربي‬ ‫رئيس حمكمة جنايات القادسية‬

‫*************‬ ‫مجهورية العراق ‪ /‬جملس القضاء االعلى ‪/‬‬ ‫رئاسة حمكمة استئناف القادسية االحتادية ‪/‬‬ ‫حمكم��ة جناي��ات القادس��ية ‪ /‬الع��دد‪/927/‬ج‪/ 2012/‬‬ ‫التاريخ‪ 2012/5/20 /‬‬ ‫اىل ‪ /‬املتهم اهلارب (فاثل عدنان عبيد ثلج)‬ ‫التهام��ك بالدع��وى اجلزائي��ة املرقم��ة ‪/921‬ج‪2012/‬‬ ‫اخلاصة باملش��تكي (هادي عطية كاظم) وفق احكام‬ ‫امل��ادة ‪ 443‬وهلروب��ك وجمهولي��ة حم��ل اقامت��ك تق��رر‬ ‫تبليغ��ك اعالن��ا بصحيفت�ين حمليتني باحلض��ور امام‬ ‫ه��ذه احملكمة صباح يوم احملاكم��ة املوافق ‪2012/6/27‬‬ ‫ويف حالة عدم حضورك سوف جتري احملاكمة حبقك‬ ‫غيابيا وحسب االصول‪ ...‬القاضي‬ ‫طالب حسن حربي‬ ‫رئيس حمكمة جنايات القادسية‬

‫*************‬ ‫مجهورية العراق ‪ /‬جملس القضاء االعلى ‪/‬‬ ‫رئاسة حمكمة استئناف القادسية االحتادية ‪/‬‬ ‫حمكم��ة جناي��ات القادس��ية ‪ /‬الع��دد‪/910/‬ج‪/ 2012/‬‬ ‫التاريخ‪ 2012/5/20 /‬‬ ‫اىل ‪ /‬املتهمني اهلاربني ‪ -1‬حام��د وحي��د عل��ي‬ ‫‪ -3‬حي��در نعم��ه‬ ‫‪ -2‬رس��ول عب��د خري��م‬ ‫رهي��ف التهامك��م بالدع��وى اجلزائي��ة املرقم��ة ‪/910‬‬ ‫ج‪ 2012/‬اخلاصة باملش��تكي (خض�ير نعمه محزة) وفق‬ ‫اح��كام امل��ادة ‪ 441‬وهلروبك��م وجمهولية حم��ل اقامتكم‬ ‫تق��رر تبليغكم اعالنا بصحيفت�ين حمليتني باحلضور‬ ‫ام��ام هذه احملكمة صباح ي��وم ‪ 2012/6/6‬ويف حالة عدم‬ ‫حضوركم س��وف جت��ري احملاكمة حبقك��م غيابيا‬ ‫وحسب االصول ‪ ...‬القاضي‬ ‫طالب حسن حربي‬ ‫رئيس حمكمة جنايات القادسية‬

‫*************‬ ‫مجهورية العراق ‪ /‬جملس القضاء االعلى ‪/‬‬ ‫رئاسة حمكمة استئناف القادسية االحتادية ‪/‬‬ ‫حمكمة جنايات القادسية ‬ ‫مس��يطر عدنان صاحب‬ ‫اىل ‪ /‬املتهم اهلارب ‪ .1‬‬ ‫‪ .2‬عدن��ان صاح��ب ف��رخ اص��درت حمكم��ة جناي��ات‬ ‫القادس��ية قرارها املرقم ‪/486‬ج‪ 2012/‬واملؤرخ ‪2012/5/15‬‬ ‫و املتضم��ن احلك��م عليكم بالس��جن م��دى احلياة وفق‬ ‫اح��كام امل��ادة ‪1/406‬ق‪.‬ع وهلروبك��م وجمهولي��ة حم��ل‬ ‫اقامتك��م ق��ررت احملكم��ة تبليغك��م اعالن��ا بواس��طة‬ ‫صحيفت�ين حمليتني باحلكم الص��ادر اعاله ولكم حق‬ ‫االع�تراض على احلكم الغيابي عند تس��ليم نفس��ك او‬ ‫القاء القبض عليك‪ .‬القاضي‬ ‫طالب حسن حربي‬ ‫رئيس حمكمة جنايات القادسية‬

‫*************‬


‫االقتصادية‬

‫العدد ( ‪ ) 179‬اخلميس ‪2012 / 5 /31‬‬ ‫‪N (179) thursday 31 / 5 /2012‬‬

‫النفط توزع الغازوايل جمان ًا عىل املولدات األهلية بدءا من‬ ‫حزيران ملعاجلة النقص بامدادات الكهرباء‬

‫أعل��ن رئيس جلن��ة الطاق��ة يف جملس‬ ‫حمافظ��ة بابل‪ ،‬عقيل الس��يالوي‪ ،‬عن‬ ‫ختصي��ص وزارة النفط حصة جمانية‬ ‫م��ن الغازوايل عل��ى أصح��اب املولدات‬ ‫األهلي��ة ابتدا ًء م��ن األول من حزيران‬ ‫املقبل‪ ،‬وملدة أربعة أشهر‪ ،‬وذلك ملعاجلة‬ ‫نق��ص ام��دادات الكهرب��اء احلكومي��ة‬ ‫خالل فص��ل الصيف‪.‬وقال الس��يالوي‬ ‫«‪ ،‬إن «احلص��ة اجملانية ال�تي خصصتها‬ ‫وزارة الكهرب��اء ألصح��اب املول��دات‬ ‫األهلية سيتم توزيعها ابتدا ًء من األول‬ ‫من حزيران املقبل وملدة أربعة أش��هر»‪،‬‬ ‫ً‬ ‫موضح��ا أن «احلصة تبل��غ ‪ 30‬لرتاً لكل‬ ‫كي يف من الكهرباء»‪.‬وطالب الس��يالوي‬ ‫وزارة الكهرباء بـ»زيادة احلصة لضمان‬ ‫اس��تمرار الكهرباء بشكل انسيابي أكثر‬ ‫وي��ؤدي الغ��رض م��ن صدور الق��رار»‪.‬‬ ‫وأض��اف رئيس جلن��ة الطاقة مبجلس‬ ‫بابل‪ ،‬ان «وزارة النفط كانت قد جهزت‬ ‫اصحاب املول��دات الع��ام املاضي حبصة‬ ‫تبل��غ ‪ 35‬لرتاً ل��كل ك��ي يف‪ ،‬وثبت انها‬ ‫ال تس��د الف�ترات اليت حدده��ا جملس‬ ‫احملافظ��ة لتوليد الكهرب��اء‪ ،‬ما يضطر‬ ‫اىل االعتماد على شراء حصص اضافية‬ ‫من االس��واق احمللية لتجن��ب املالحقة‬ ‫القانوني��ة»‪.‬وكان جمل��س حمافظ��ة‬ ‫باب��ل أل��زم أصح��اب املول��دات األهلية‬

‫ً‬ ‫يوميا بالتناوب‬ ‫بتش��غيلها ‪ 12‬س��اعة‬ ‫مع الكهرباء الوطنية بد ًء من الس��اعة‬ ‫ً‬ ‫صباحا ولغاية الثانية‬ ‫احلادية عش��رة‬ ‫بع��د منتص��ف اللي��ل‪ ،‬عل��ى ان يت��م‬ ‫ً‬ ‫جمانا‬ ‫جتهيز املولدات مب��ادة الغازاويل‬ ‫بالتنسيق مع مديرية توزيع املنتجات‬ ‫النفطية‪.‬أعل��ن جملس الوزراء العراقي‬ ‫يف ‪ 25‬أي��ار العام املاضي‪ ،‬عن ختصيص‬ ‫‪ 400‬ملي��ون دوالر لتجهي��ز أصحاب‬ ‫املول��دات األهلية واحلكومي��ة بالوقود‬ ‫ً‬ ‫جمانا على أن تلتزم بتشغيل ‪ 12‬ساعة‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫يومي��ا‪ ،‬مبين��ا أن تل��ك املبالغ س��يتم‬ ‫تس��ديدها من وزارة املالية أو تستقطع‬ ‫م��ن واردات وزارة النف��ط نهاي��ة العام‬ ‫احلالي‪.‬كان جمل��س حمافظة بابل قرر‬ ‫يف ‪ 15‬حزيران العام املاضي‪ ،‬ختصيص‬ ‫مبل��غ ‪ 5‬مليارات دينار عراقي لش��راء‬ ‫مولدات كهربائي��ة من ضمن امليزانية‬ ‫ً‬ ‫مبينا ان‬ ‫االس��تثمارية للع��ام ‪،2011‬‬ ‫عقوبات س��تتخذ حبق املخالفني تصل‬ ‫إىل احلب��س وقط��ع حص��ة الغازاوي��ل‬ ‫عن األيام ال�تي يتوقف فيه��ا أصحابها‬ ‫عن تش��غيلها ألي سبب كان‪.‬يقدر عدد‬ ‫ً‬ ‫رمسيا‬ ‫املول��دات األهلية العاملة يف بابل‬ ‫بـ ‪ 1850‬مولدة‪ ،‬تزود سكان احملافظة‬ ‫البالغ عددهم مليوني نس��مة بالطاقة‬ ‫الكهربائي��ة خ�لال س��اعات القط��ع‬

‫دياىل تعلن إنتاج نحو‬ ‫‪ 150‬طن ًا من عرق السوس‬ ‫خالل العام احلايل‬ ‫أعلن��ت رابطة متخصصة بش��ؤون الزراع��ة يف حمافظة‬ ‫دياىل‪ ،‬االثن�ين‪ ،‬عن إنتاج أكثر م��ن ‪ 150‬طن من نبات‬ ‫عرق الس��وس خالل العام احلالي ‪ ،2012‬مؤكدة أهمية‬ ‫النب��ات يف الصناعات الدوائية‪ ،‬فيما أش��ارت إىل أن هناك‬ ‫طلب��ات كث�يرة عليه م��ن خ��ارج البالد‪.‬وقال مس��وؤل‬ ‫رابط��ة اإلعالم الزراع��ي يف دياىل علي العبي��دي يف «‪ ،‬إن‬ ‫«أش��خاصا ذوو خ�برة يف جم��ال القط��اع اخل��اص عمدوا‬ ‫اىل مج��ع نب��ات عرق الس��وس ودع��م املزارع�ين ماديا‬ ‫يف الس��نوات الث�لاث املاضية مم��ا أس��هم يف تنامي كمية‬ ‫اإلنت��اج لتصل خ�لال العام احلال��ي اىل ‪ً 150‬‬ ‫طنا جيري‬ ‫مجعه��ا يف مراكز متخصصة أبرزه��ا يف منطقة الغالبية‬ ‫(‪15‬كم مشال غرب بعقوبة)»‪.‬وأضاف العبيدي أن «عرق‬ ‫الس��وس من النباتات اليت تنمو عشوائيا يف مناطق عدة‬ ‫من احملافظة وخاصة ناحية هبهب (‪18‬كم مشال غرب‬ ‫بعقوب��ة) وكان اغلب املزارعني يعم��د اىل التخلص منها‬ ‫لع��دم وجود فائدة مادية منها يف الفرتة املاضية»‪.‬وأش��ار‬ ‫العبي��دي إىل أن «اجلزء األكرب من كمية ما ينتج من نبات‬ ‫عرق الس��وس جيري تصديره اىل اخلارج لوجود طلبات‬ ‫كث�يرة عليه جل��ودة ما ينمو منه يف دي��اىل‪ ،‬إضافة اىل أن‬ ‫كمية م��ن النبات تذهب اىل مصان��ع أدوية عراقية تقع‬ ‫يف جن��وب ومشال البالد لس��د حاجتها من النبات»‪.‬وتعد‬ ‫رابط��ة اإلعالم الزراعي اح��دى الروابط غري احلكومية‬ ‫وهي معنية بالشأن الزراعي احمللي وهلا الكثري من األحباث‬ ‫والدراسات اليت تعمل على النهوض بهذا الواقع‪.‬يذكر أن‬ ‫عرق السوس نبات شجري معمر ينبت يف كثري من بقاع‬ ‫العامل وأبرز فوائده أنه يس��اعد على شفاء قرحة املعدة‬ ‫خالل عدة أشهر وله أثر فعال يف إزالة الشحطة واحلرقة‬ ‫عند حدوثها كما يس��اعد على ترمي��م الكبد الحتوائه‬ ‫على معادن خمتلفة ويدر البول ويش��في الس��عال املزمن‬ ‫ً‬ ‫حملوال باملاء الس��اخن‪ ،‬ولذا يفضل‬ ‫باس��تعماله مكثفا أو‬ ‫ً‬ ‫ساخنا للوقاية من الرشح والسعال وأثار الربد‬ ‫اس��تعماله‬ ‫وجيلب الش��هية باس��تعماله أثناء الطعام ويس��هل اهلضم‬ ‫باستعماله بعد الطعام‪.‬‬

‫املربم��ج‪ ،‬وتعان��ي غالبي��ة املول��دات‬ ‫من االعطال املس��تمرة نتيج��ة قدمها‬ ‫وتش��غيلها املس��تمر‪.‬ذكر أن الع��راق‬ ‫ً‬ ‫نقصا حاداً يف الطاقة الكهربائية‬ ‫يعاني‬ ‫منذ بداية عقد التس��عينات من القرن‬

‫املاضي‪ ،‬وازدادت س��اعات تقنني التيار‬ ‫الكهربائ��ي بعد س����نة ‪ 2003‬يف بغداد‬ ‫واحملافظ��ات‪ ،‬بس��بب ق��دم الكث�ير من‬ ‫احملطات‪ ،‬إضاف��ة إىل عمليات التخريب‬ ‫اليت تعرضت هلا املنشآت احليوية خالل‬

‫الس��نوات املاضي��ة‪ ،‬والزي��ادة املطردة‬ ‫يف االس��تهالك نتيجة إقب��ال املواطنني‬ ‫على شراء األجهزة واملعدات الكهربائية‬ ‫اليت حرموا منها طيلة العقود املاضية‬ ‫نتيجة احلصار االقتصادي‪.‬‬

‫رئيس اهليئة الوطنية لالستثامر‪ :‬العراق اصبح قبلة‬ ‫للرشكات االستثامرية بوجود فرص واعدة‬ ‫اك��د رئي��س اهليئ��ة الوطنية لالس��تثمار س��امي‬ ‫األعرج��ي‪ ،‬ان الع��راق اصب��ح الي��وم قبل��ة‬ ‫للمس��تثمرين ملا ميت��از به من فرص اس��تثمارية‬ ‫واع��دة ويف كافة القطاعات االقتصادية‪ ،‬فضال عن‬ ‫املميزات والضمانات اليت يقدمها قانون االستثمار‬ ‫رق��م ‪ 13‬لس��نة ‪ 2006‬املعدل جلمي��ع من يرغب‬ ‫بالدخ��ول للس��وق العراقية‪.‬ونق��ل بي��ان هليئ��ة‬ ‫االس��تثمار الوطني��ة ع��ن األعرجي قول��ه‪ ،‬خالل‬ ‫اس��تقباله وزيرة التجارة اخلارجية السويدية ايفا‬ ‫برولن��ك والوفد املرافق هلاحبض��ور حمافظ بغداد‬ ‫ص�لاح عب��د ال��رزاق ووكي��ل وزارة االعم��ار فاحل‬ ‫العامري وعدد من رج��ال االعمال يف كال البلدين‪،‬‬ ‫ان 'الع��راق والس��ويد يتمتع��ان بعالق��ات صداقة‬ ‫طيب��ة وعالق��ات اقتصادي��ة متينة'‪ ،‬الفت��ا اىل ان‬ ‫العراق اصبح اليوم قبلة للمس��تثمرين ملا ميتاز به‬ ‫من فرص اس��تثمارية واع��دة ويف كافة القطاعات‬ ‫االقتصادي��ة بوج��ود مميزات وضمان��ات يقدمها‬ ‫قان��ون االس��تثمار‪.‬واضاف األعرج��ي ان 'اهليئ��ة‬ ‫حبثت م��ع الوزيرة الضيف اخلارطة االس��تثمارية‬ ‫اخلاص��ة بالعراق والف��رص االس��تثمارية املتاحة‬ ‫فيه��ا ويف القطاع��ات املختلف��ة ومنه��ا‪ :‬الصناعة‪،‬‬ ‫الزراع��ة‪ ،‬الصح��ة‪ ،‬النق��ل‪ ،‬االتص��االت‪ ،‬االس��كان‪،‬‬ ‫التعلي��م‪ ،‬الس��ياحة‪ ،‬والبن��ى التحتي��ة‪ ،‬فضال عن‬ ‫دخول الش��ركات السويدية للمس��اهمة يف العملية‬ ‫االس��تثمارية من خالل االس��تثمار املباشر او عقد‬ ‫شراكات استثمارية اسرتاتيجية مع القطاع اخلاص‬ ‫العراقي لتنفيذ املشاريع الصغرية واملتوسطة اليت‬ ‫ته��م املواطن'‪.‬من جانبها‪ ،‬أعرب��ت وزيرة التجارة‬

‫القنصل الرتكي يعرض عىل استثامر البرصة مرشوعني يف قطاعي التعليم والصناعة‬ ‫حب��ث قنص��ل اجلمهوري��ة الرتكي��ة يف حمافظ��ة‬ ‫البص��رة‪ ،‬برفق��ة امللح��ق التج��اري يف الس��فارة‬ ‫الرتكي��ة وممثلي عدد من الش��ركات الرتكية‪ ،‬مع‬ ‫رئيس هيئة استثمار البصرة الواقع االستثماري‬ ‫يف احملافظة وس��بل التعاون االقتصادي والتجاري‬ ‫املش�ترك‪ ،‬وقام��ت الش��ركات الرتكي��ة خ�لال‬ ‫اللق��اء بع��رض مش��روعني يف قطاع��ي التعلي��م‬ ‫والصناع��ة‪ .‬بي��ان هليئ��ة اس��تثمار البص��رة ان‬ ‫'قنصل اجلمهوري��ة الرتكية يف حمافظة البصرة‬ ‫ف��اروق قامياقج��ي‪ ،‬وبرفق��ة امللح��ق التجاري يف‬ ‫الس��فارة الرتكي��ة وممثل��ي ع��دد من الش��ركات‬ ‫الرتكي��ة‪ ،‬حبث��وا م��ع رئي��س هيئ��ة اس��تثمار‬ ‫البصرة الواقع االستثماري يف احملافظة والتعاون‬ ‫االقتص��ادي والتج��اري املش�ترك‪ ،‬وس��بل ج��ذب‬ ‫الش��ركات االس��تثمارية الرتكي��ة اىل احملافظ��ة‬ ‫واطالعه��ا على اخلارطة االس��تثمارية وتعريفها‬ ‫على بيئ��ة البصرة االقتصادية وتش��جيعها على‬ ‫اقام��ة مش��اريعها يف قطاعات خمتلف��ة وحيوية‬ ‫باعتباره��ا مرك��زا جلذب االس��تثمارات ورؤوس‬

‫االموال'‪.‬وش��دد قامياقج��ي خ�لال اللق��اء 'عل��ى‬ ‫األهمي��ة اليت متثلها البصرة بالنس��بة لرتكيا من‬ ‫النواح��ي االجتماعي��ة والتارخيي��ة والثقافية'‪،‬‬ ‫مؤك��داً أن 'البع��د االقتصادي معه��ا ميثل أهمية‬ ‫وأولوي��ة للحكوم��ة الرتكية'‪.‬وكش��ف قامياقج��ي‬ ‫عن 'خط��ة اس��تثمارية تتضمن اقامة مش��روع‬ ‫املدرس��ة الرتكي��ة وال�تي تعت�بر م��ن املش��اريع‬ ‫الرتبوي��ة العمالق��ة مل��ا حتتوي��ه م��ن إمكانيات‬ ‫هائلة'‪ ،‬الفتا اىل ان املش��روع 'سينعكس باالجياب‬ ‫واملنفع��ة على أبن��اء حمافظة البص��رة وتطوير‬ ‫قدراتهم الرتبوية والعلمية من خالل امكانياتها‬ ‫ومناهجه��ا املتقدم��ة'‪ ،‬مؤك��دا 'توف��ر التموي��ل‬ ‫الالزم هلذا املش��روع مع احلاجة اىل مساحة ارض‬ ‫يف مركز املدينة تتناسب وخمططاته وتصاميمه‬ ‫اهلندسية'‪.‬يف الوقت ذاته‪ ،‬عرضت احدى الشركات‬ ‫الرتكي��ة 'تصاميم مش��روع لصناع��ات األملنيوم‬ ‫وواجه��ات األبنية وبتقنيات متط��ورة وحديثة‬ ‫وبكلف تنافس��ية للصناعات املس��توردة'‪.‬بدوره‪،‬‬ ‫قال رئيس هيئة اس��تثمار البصرة خلف البدران‬

‫أن 'مجي��ع القطاع��ات االقتصادي��ة يف احملافظ��ة‬ ‫مفتوحة أمام الش��ركات الرتكية لالستثمار فيها‪،‬‬ ‫مبديا اس��تعداده القامة املشروعني والعمل على‬ ‫توف�ير مس��احة االرض هلم��ا‪ ،‬م��ن خ�لال وحدة‬ ‫اخلارطة االستثمارية يف اهليئة وخرائط االراضي‬ ‫اليت اعدتها ملختلف املش��اريع الس��يما الصناعية‬ ‫منها'‪.‬وطال��ب الب��دران اجلانب الرتك��ي 'بتقديم‬ ‫املخططات والدراسات النهائية للمشروعني ليتم‬ ‫دراسة جدواها االقتصادية واستحصال املوافقات‬ ‫القطاعي��ة املطلوب��ة هل��ا م��ن الدوائ��ر املعني��ة‬ ‫وتقديم الدعم الالزم القامتهما'‪.‬كما واستعرض‬ ‫البدران خطط هيئة استثمار البصرة وتطلعاتها‬ ‫م��ن القطاعات املش��اريع احليوي��ة واليت حباجة‬ ‫اىل مس��اهمة الش��ركات الرتكي��ة الرصينة‪.‬يذكر‬ ‫أن حمافظ��ة البص��رة تش��هد اس��تقرارا امني��ا‬ ‫واقتصاديا ملحوظا مما حفز الكثري من الشركات‬ ‫األجنبية لزيارة البصرة واالطالع على اخلارطة‬ ‫االستثمارية واغتنام الفرص املطروحة من قبل‬ ‫هيئة استثمار البصرة‪.‬‬

‫رشكة صناعة السيارات تكشف عن بيعها ‪ 30‬الف سيارة «سايبا»‬ ‫اعلنت الشركة العامة لصناعة السيارات‪،‬‬ ‫ان مبيعاته��ا من س��يارات الس��ايبا بلغ‬ ‫(‪ )30000‬س��يارة منذ بداية انتاجها‬ ‫ع��ام ‪ ،2010‬مبينة ان ه��ذا النوع من‬ ‫الس��يارات تصدر مبيعات الشركة رغم‬ ‫حم��اوالت البع��ض يف التقليل من ش��أن‬ ‫ه��ذه السيارة‪.‬واش��ارت الش��ركة إىل انه‬ ‫وفق استطالع اجرته‪ ،‬فقد ظهر ان كثري‬ ‫من املواطنني 'يرغبون يف اقتناء سيارة‬ ‫(س��ايبا) نظراً لس��عرها املناسب والذي‬ ‫يبل��غ مثانية ماليني و‪ 200‬الف دينار‪،‬‬ ‫ويعترب مناس��با ل��ذوي الدخل احملدود‬ ‫اضاف��ة اىل اس��تهالكها القلي��ل للوق��ود‬ ‫ً‬ ‫فض�لا ع��ن حجمه��ا الصغ�ير وس��هولة‬ ‫التنقل بها يف املناطق املزدمحة'‪ ،‬مشرية‬ ‫إىل بيعه��ا ‪ 30‬ال��ف س��يارة من��ذ بداية‬

‫انتجه��ا يف ‪.2010‬وأضافت الش��ركة ان‬ ‫هنالك ن��وع اخر م��ن الس��يارات بدأت‬ ‫بانتاج��ه باس��م (تايب��ا) وال�تي تك�بر‬ ‫ً‬ ‫حجم��ا وهي اغلى منها س��عراً‬ ‫(س��ايبا)‬ ‫ومت طرح��ه يف الش��ارع العراق��ي ب��دأً‬ ‫من ش��هر ش��باط ‪.2012‬عل��ى صعيد‬ ‫متصل‪ ،‬قال مدير عام الش��ركة العامة‬ ‫لصناعة الس��يارات عدنان امحد رزين‬ ‫ان 'الشركة قامت خالل معرض النجف‬ ‫الدولي ال��ذي اقيم للفرتة بني ‪25 22-‬‬ ‫اذار للع��ام احلالي‪ ،‬بعرض منتجاتها من‬ ‫س��يارات الصالون والبيكب والشاحنات‬ ‫والعج�لات التخصصي��ة‪ ،‬وش��هد جناح‬ ‫الشركة ً‬ ‫ً‬ ‫واسعا من قبل املسؤولني‬ ‫اقباال‬ ‫يف احملافظ��ة واملواطنني ومت فتح البيع‬ ‫املباشر ملعروضات الشركة'‪.‬‬

‫أكثر من ‪ 70‬رشكة أجنبية وعربية تبدي استعدادها إلنشاء كارس األمواج مليناء الفاو‬

‫أبدت أكثر من ‪ 70‬ش��ركة أجنبية وعربية‪ ،‬االثنني‪ ،‬رغبتها بإنش��اء كاسر‬ ‫األمواج الش��رقي ملين��اء الفاو الكبري‪ ،‬فيم��ا أعلنت الش��ركة العامة للموانئ‬ ‫أنه��ا تعت��زم التعاق��د مع الش��ركة ذات العط��اء األفضل‪.‬وقال وزي��ر النقل‬ ‫ه��ادي العام��ري يف كلمة له خ�لال مؤمتر عقد اليوم حبض��ور ممثلني عن‬ ‫الش��ركات يف مطار البصرة الدولي‪ ، ،‬إن «املؤمتر عقد من أجل التش��اور بني‬ ‫الشركة اليت وضعت تصاميم ميناء الفاو الكبري والشركات الراغبة بتنفيذ‬ ‫مش��روع إنشاء كاسر األمواج»‪ ،‬مؤكداً أن «الوزارة ستتوىل خالل العام احلالي‬ ‫حفر املمر املائي املؤدي اىل موقع امليناء‪ ،‬إضافة اىل إنش��اء أحواض للتجفيف‬ ‫وطرق خدمية»‪ .‬وأكد العامري أن «احلكومة عازمة على بناء امليناء يف أسرع‬ ‫وقت ممكن نظراً ألهميته االقتصادية الكربى»‪.‬بدوره‪ ،‬أكد مدير الش��ركة‬ ‫العامة ملوانئ العراق عمران راضي «‪ ،‬أن «ما ال يقل عن ‪ 72‬ش��ركة أجنبية‬ ‫وعربي��ة م��ن دول منه��ا الوالي��ات املتحدة األمريكي��ة والياب��ان والربازيل‬ ‫وأملانيا والنرويج والس��ويد أوف��دت ممثلني عنها إىل البصرة للمش��اركة يف‬ ‫ً‬ ‫س��عيا منها‬ ‫املؤمتر‪ ،‬به��دف التعرف على التفاصيل الفنية لكاس��ر األمواج‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫متاحا حتى‬ ‫موضحا أن «استقبال العطاءات سيكون‬ ‫للفوز بعقد تش��ييده»‪،‬‬ ‫منتصف الش��هر املقبل‪ ،‬فيما س��يحال املشروع إىل الش��ركة صاحبة العطاء‬

‫األفض��ل منتصف آب املقبل»‪.‬ولفت مدير الش��ركة التابعة لوزارة النقل إىل‬ ‫أن «احلكومة خصصت ‪ 480‬مليار دينار إلنش��اء كاس��ر األمواج‪ ،‬منها ‪200‬‬ ‫مليار أصبحت حبوزة الش��ركة‪ ،‬واملبلغ املتبقي من املقرر أن يصرف يف العام‬ ‫ً‬ ‫مضيفا أن «مش��روع إنش��اء كاس��ر األم��واج يس��تغرق تنفيذه ‪18‬‬ ‫القادم»‪،‬‬ ‫ش��هراً»‪ .‬من جانبه‪ ،‬قال املدير التنفيذي لش��ركة (تكن��كل) اإليطالية اليت‬ ‫أعدت تصاميم امليناء ألبريتو سكوتي إن «التصماميم النهائية والتفصيلية‬ ‫للميناء ستكون جاهزة ً‬ ‫متاما قبل نهاية العام احلالي‪ ،‬اما التصاميم اخلاصة‬ ‫ً‬ ‫بكاسر األمواج الشرقي فهي منجزة»‪ ،‬موضحا أن «امليناء البد ان حيتوي على‬ ‫كاس��ر أمواج ثان يقع يف طرفه الغربي»‪.‬وأش��ار س��كوتي اىل أن «ميناء الفاو‬ ‫الكبري س��يكون حبسب تصاميمه األساس��ية أكرب ميناء يف اخلليج‪ ،‬ومن أكرب‬ ‫املوانئ التجارية يف العامل»‪ ،‬معترباً أن «امليناء ينطوي على جدوى إقتصادية‬ ‫كبرية للعراق‪ ،‬وس��يكون أكثر فائدة لو ربط خبط لسكك احلديد ميتد بني‬ ‫ً‬ ‫مضيفا أن «مش��روع بناء امليناء يس��تغرق على األقل س��ت‬ ‫العراق وتركيا»‪،‬‬ ‫س��نوات‪ ،‬وباإلمكان توس��عته وتطويره كلما دع��ت احلاجة»‪.‬وكانت وزارة‬ ‫النقل وضعت يف نيس��ان من العام ‪ 2010‬حجر األساس ملشروع ميناء الفاو‬ ‫الكبري الذي حيتوي ً‬ ‫وفقا لتصاميمه األساسية على رصيف للحاويات بطول‬

‫ً‬ ‫فضال عن س��احة خلزن‬ ‫‪ 39‬أل��ف مرت‪ ،‬ورصيف آخر بطول ‪ 2000‬مرت‪،‬‬ ‫احلاويات مس��احتها أكثر من مليون م‪ ،2‬وس��احة أخرى متعددة األغراض‬ ‫مبساحة ‪ 600‬ألف م‪ ،2‬فيما تبلغ الطاقة االستيعابية القصوى للميناء ‪99‬‬ ‫ً‬ ‫سنويا‪ ،‬وتبلغ الكلفة التخمينية للمشروع أربعة مليارات و‪400‬‬ ‫مليون طن‬ ‫مليون يورو‪ ،‬ومن املؤمل أن يتصل موقع امليناء خبط لسكك احلديد يربط‬ ‫اخلليج العربي عرب املوانئ العراقية بش��مال أوروب��ا من خالل تركيا‪ ،‬وهو‬ ‫املشروع االسرتاتيجي الذي يعرف باسم «القناة اجلافة»‪ .‬وفيما تبحث هيئة‬ ‫االستثمار يف البصرة عن شركات ترغب ببناء امليناء‪ ،‬أبدى جملس احملافظة‬ ‫خالل الشهر احلالي موافقته على تنفيذ املشروع بصيغة االستثمار‪ ،‬إال أنه‬ ‫اش�ترط أن متتلك احلكومة احمللية ما اليقل عن ‪ 51%‬من أس��هم املشاركة‬ ‫ألس��باب وصفها نائب رئيس اجمللس أمحد الس��ليطي بـ»السيادية»‪ ،‬وبني يف‬ ‫حديث سابق لـ»الس��ومرية نيوز»‪ ،‬أن «اجمللس مل حيدد بعد مصادر تغطية‬ ‫حصت��ه من األس��هم‪ ،‬ولك��ن قد يوفره��ا بتموي��ل حكوم��ي‪ ،‬أو من خالل‬ ‫اس��تحصاهلا من املواطنني كأس��هم»‪.‬يذكر أن الش��ركة العامة للموانئ تقوم‬ ‫من��ذ أش��هر قليلة بانش��اء طرق وس��داد ترابي��ة يف موقع املش��روع متهيداً‬ ‫لتنفيذ املرحلة األوىل منه‪،‬‬

‫كركوك تؤكد حاجتها للرشكات األجنبية لتقوية البنية التحتية للقطاعات اخلدمية‬ ‫أعل��ن جملس كرك��وك‪ ،‬أن أبواب احملافظ��ة مفتوحة أمام‬ ‫الشركات األجنبية لنقل التكنولوجيا احلديثة من الدول‬ ‫املتقدم��ة‪ ،‬مؤك��دة أن البني��ة التحتية لكرك��وك حباجة‬ ‫ماسة إىل التطوير يف مجيع القطاعات‪ ،‬فيما أشار إىل أن من‬ ‫أولويات��ه تأمني اخلدمات يف جمال الكهرباء واملاء والطرق‬ ‫والصرف الصحي وتش��ييد املدارس واجملمعات الس��كنية‪.‬‬ ‫ق��ال رئي��س جملس حمافظة كركوك حس��ن ت��وران بهاء‬ ‫الدين إن «وفداً من جمموعة شركات اليكون اليونانية زار‪،‬‬ ‫اليوم‪ ،‬احملافظة لبحث جماالت التعاون املشرتك»‪ ،‬مؤكدا أن‬ ‫ً‬ ‫واس��عا لتعزيز وتوسيع آفاق‬ ‫«هذه الزيارة س��تفتح الباب‬

‫التع��اون املش�ترك ب�ين اجلانبني»‪.‬وأضاف به��اء الدين أن‬ ‫«أب��واب كركوك مفتوحة أمام مجيع الش��ركات األجنبية‬ ‫ال�تي ختدم احملافظ��ة ونق��ل التكنولوجي��ا احلديثة من‬ ‫الدول املتقدمة إىل احملافظ��ة»‪ ،‬مؤكدا أن «البنية التحتية‬ ‫لكركوك حباجة ماسة إىل التطوير يف القطاعات اخلدمية‬ ‫كافة»‪.‬وأوض��ح بهاء الدين أن «الوف��د اليوناني قدم خالل‬ ‫اللق��اء نب��ذة موجزة عن طبيع��ة املش��اريع اليت ختتص‬ ‫به��ا جمموع��ة الش��ركات وماهية املش��اريع ال�تي تفتقر‬ ‫إليها حمافظة كركوك للمس��اهمة يف تنفيذها»‪ ،‬مش�يرا إىل‬ ‫أن «اهل��دف م��ن الزيارة ه��و اإلطالع على واق��ع احملافظة‬

‫وطبيع��ة اخلدمات اليت حتتاجها وبناء جس��ور التواصل‬ ‫ب�ين اجلانبني بغية املش��اركة يف محلة إعم��ار احملافظة»‪.‬‬ ‫م��ن جهته‪ ،‬قال رئيس جلنة املش��اريع يف جملس حمافظة‬ ‫كركوك دلش��اد بريوت إن «وفد اجملموعات اليونانية قدم‬ ‫ً‬ ‫ش��رحا لألعمال‬ ‫حملاف��ظ كركوك جن��م الدين عمر كريم‬ ‫املنفذة من قبلهم يف إقليم كردس��تان وخربات ش��ركاتهم‬ ‫واختصاصاته��ا يف بن��اء املستش��فيات وتش��ييد اجلس��ور‬ ‫وأبنية املدارس والكليات»‪ ،‬الفت��ا اىل أن «زيارة الوفد تأتي‬ ‫به��دف البحث عن فرص عم��ل يف كركوك»‪.‬ونقل بريوت‬ ‫ع��ن حمافظ كركوك تأكي��ده على «س��عي إدارة احملافظة‬

‫‪9‬‬

‫جلذب وتش��جيع االس��تثمار وتنفيذ املش��اريع العمرانية‬ ‫واخلدمية بالتنس��يق مع جمل��س احملافظة‪ ،‬ملا عانت منه‬ ‫ً‬ ‫مبينا‬ ‫كركوك من ظلم وقع عليها طيلة العقود املاضية»‪،‬‬ ‫أن «أولوياتن��ا هي تأمني اخلدم��ات يف جمال الكهرباء واملاء‬ ‫والط��رق والصرف الصحي وتش��ييد امل��دارس واجملمعات‬ ‫الس��كنية»‪.‬وصادق جملس حمافظة كركوك‪ ،‬يف الثالث من‬ ‫أي��ار احلال��ي‪ ،‬على أكرب خطة مش��اريع بتاري��خ احملافظة‬ ‫للع��ام احلال��ي ‪ ،2012‬مبوازنة بلغ��ت ‪ 598‬مليار دينار‬ ‫عراق��ي‪ ،‬فيم��ا أك��د اجمللس أنه س�يراقب عمل الش��ركات‬ ‫املنفذة لتلك املشاريع‪،‬‬

‫اخلارجية الس��ويدية‪ ،‬ع��ن رغبة بالده��ا 'باقامة‬ ‫مؤمتر جت��اري اس��تثماري يف العاصمة الس��ويدية‬ ‫س��توكهومل نهاي��ة الع��ام احلال��ي برعاي��ة وزارة‬ ‫التجارة السويدية واحتاد الغرف التجارية العراقي‬ ‫وحبضور عدد من الوزارء يف كال البلدين وممثلني‬ ‫ع��ن القط��اع اخلاص‪ ،‬به��دف اجياد رؤى وسياس��ة‬ ‫مش�تركة لتوس��يع التب��ادل التجاري ب�ين العراق‬ ‫والسويد واقامة شراكات استثمارية بعيدة املدى'‪.‬‬ ‫اضافت ان هذه الزيارة اىل بغداد تعد اخلامس��ة هلا‬ ‫بعد ع��ام ‪ 2003‬وانه��ا يف كل زي��ارة تلمس تقدم‬ ‫كبري على املس��توى االمين واالقتص��ادي يف العراق‬ ‫وهذا االمر سيش��جع الش��ركات السويدية للعمل يف‬ ‫العراق واس��تغالل الف��رص االس��تثمارية الواعدة‬ ‫واملتاح��ة فيه‪.‬وعلى الصعيد ذات��ه اوضح حمافظ‬ ‫بغداد ص�لاح عبد ال��رزاق ان زيارت��ه األخرية اىل‬ ‫الس��ويد اليت التقى خالهلا رئيس جملس حمافظة‬ ‫ستوكهومل ورئيس غرفة التجارة السويدية وعدد‬ ‫من املسؤولني نتج عنها وضع برنامج تعاون وعلى‬ ‫خمتل��ف االصعدة م��ع العاصمة الس��ويدية بهدف‬ ‫تطوي��ر العالق��ات الثنائي��ة املبنية عل��ى املصاحل‬ ‫املش�تركة‪.‬وقال ان احملافظة 'تعتزم توقيع مذكرة‬ ‫تفاهم بني العاصمتني مطلع الشهر املقبل'‪ ،‬مبديا‬ ‫استعداد حمافظة بغداد اىل تقديم الدعم املطلوب‬ ‫منه��ا للش��ركات الراغب��ة لالس��تثمار يف احملافظة‬ ‫ومن بينها الشركات السويدية ومبا يكفله القانون‬ ‫االس��تثمار رقم ( ‪ ) 13‬لس��نة ‪ ،'2006‬الفتا اىل ان‬ ‫احملافظ��ة 'خصصت ملي��ار ومئت��ان مليون دوالر‬ ‫للمشاريع االستثمارية هلذا العام‪.‬‬

‫بيئة الديوانية تعلن مقاضاة رشكتي‬ ‫اتصاالت نصبتا أبراج ًا بشكل غري قانونيا‬ ‫أعلنت مديري��ة بيئة محافظة‬ ‫الديوانية‪ ،‬عن مقاضاة شركتي‬ ‫اتصاالت نصبتا أبراجا ً بش��كل‬ ‫غي��ر قانوني‪ ،‬فيما أك��دت أنها‬ ‫أغلقت معمالً للغاز ملدة ثالثني‬ ‫يوماً‪.‬وقال مدي��ر بيئة الديوانية‬ ‫حيدر عن��اج إن «املديرية رفعت‬ ‫س��بع دع��اوى قضائي��ة أم��ام‬ ‫احملاكم اخملتصة ضد شركة زين‬ ‫العراق واثنني ضد ش��ركة آسيا‬ ‫س��يل»‪ ،‬مبين �ا ً أن الش��ركتني‬

‫نصبت��ا أبراج اتصاالت بش��كل‬ ‫غي��ر قانون��ي ف��ي مناط��ق‬ ‫متفرقة م��ن احملافظة ومن دون‬ ‫احلصول على املوافقات البيئية‬ ‫املطلوبة»‪.‬م��ن جهة أخرى‪ ،‬ذكر‬ ‫عناج أن «املديرية اس��تحصلت‬ ‫أم��را ً قضائي �ا ً يقض��ي بإغالق‬ ‫معمل غاز الفراتني ملدة ‪ 30‬يوما ً‬ ‫لعدم حصوله عل��ى املوافقات‬ ‫البيئية التي تضمن عدم إضراره‬ ‫بالبيئة‪.‬‬

‫قال محافظ البصرة البصرة ‪،‬‬ ‫إن احملافظة تريد إزالة ما تبقى‬ ‫من منش��آت ملصف��ى املفتية‬ ‫الذي يقع وسط مدينة البصرة‬ ‫ويعرقل تنفيذ مشروع كورنيش‬ ‫البص��رة‪ ،‬داعي��ا وزارة النف��ط‬ ‫الى بناء مش��اريع خدمية في‬ ‫البصرة تعويضا ملا تعانيه من‬ ‫مشاكل بس��بب االستثمارات‬ ‫النفطي��ة فيها‪.‬واوضح خلف‬ ‫عب��د الصمد <قمن��ا مفاحتته‬ ‫ل��وزارة النف��ط من��ذ ش��هر‬ ‫كانون االول املاضي بش��أن رفع‬ ‫منش��آت مصفى املفتية الذي‬ ‫يق��ع على ضفة ش��ط العرب‬ ‫وس��ط املدينة لع��دم ضرورته‬ ‫إضاف��ة إل��ى عرقلت��ه إنش��اء‬ ‫مش��روع كورني��ش البص��رة‬ ‫املزم��ع تنفي��ذه <‪.‬وأضاف عبد‬

‫الصمد < لم تعد هذه املنطقة‬ ‫التي تقع وس��ط املدينة ميناء‬ ‫لرس��و الس��فن لتحمي��ل او‬ ‫تفريغ املشتقات النفطية وأن‬ ‫وجوده��ا احلال��ي يعرقل تنفيذ‬ ‫مشروع كورنيش البصرة الذي‬ ‫خططنا لتنفيذه>‪.‬وقال < ارجو‬ ‫من وزير النفط أن ال يغفل هذا‬ ‫ويتجاه��ل طلبنا ألننا س��نرد‬ ‫بأس��لوب آخر>‪.‬وفي س��ياق ذي‬ ‫صل��ة دعا عب��د الصم��د وزير‬ ‫النفط إل��ى <القي��ام بتنفيذ‬ ‫مش��اريع خدمية في احملافظة‬ ‫تعويض��ا عما تتع��رض له من‬ ‫أض��رار بس��بب االس��تثمارات‬ ‫النفطي��ة فيه��ا والت��ي حتتل‬ ‫اغلب أراضيها وتقليص رقعة‬ ‫األراض��ي الزراعي��ة واخلض��راء‬ ‫فيها>‪.‬‬

‫حمافظ البرصة يدعو وزارة النفط اىل‬ ‫بناء مشاريع خدمية يف البرصة‬

‫قـانـون النفط والغـاز كـفيل بحل‬ ‫اخلـالفـات بني املركز واإلقليم‬ ‫وضعت الندوة االقتصادية التي اقامها معهد الدراس��ات االمنائية‬ ‫جمل��ة من االمور التي من ش��أنها فك االختن��اق النفطي احلاصل‬ ‫بني املركز واالقليم‪ ،‬مس��تعرضة في الوقت ذاته ما آلت اليه عقود‬ ‫كال الطرف�ين من نتائج اقتصادية ميك��ن ان تعود على البلد باملزيد‬ ‫م��ن االرباح واالموال الت��ي تدخل ضمن موازناته املالية الس��نوية‪،‬‬ ‫ولفت��ت كذلك الى االش��كال احلاص��ل بني كال الطرف�ين‪ ،‬واصفة‬ ‫ذلك االش��كال بالفني‪ ،‬وش��ددت على ان قانون النفط والغاز وفي‬ ‫ح��ال اقراره كفي��ل بحلحلة جميع االش��كاالت التي وقعت ضمن‬ ‫دائرة تصدير او اس��تخراج النفط او عملية التعاقد مع الش��ركات‬ ‫االجنبية الس��يما في االقليم‪.‬ونوقش��ت في الندوة التي حضرها‬ ‫عدد من اخلبراء واخملتصني وغابت عنها وزارة النفط ورقة مقدمة من‬ ‫اخلبي��ر النفطي كامل مهيدي حملت عنوان <العقود النفطية في‬ ‫اقليم كردستان مقارنة باملركز>‪ ،‬استعرض خاللها ابرز التقاطعات‬ ‫احلاصل��ة بني كال الطرفني‪ ،‬موضحا ان مجم��ل االمور العالقة بني‬ ‫االقليم واملركز لم تصل حتى االن الى مس��توى االشكال احلقيقي‬ ‫وبقي��ت حتت مظل��ة االختالف ف��ي وجه��ات النظر الفني��ة التي‬ ‫تقاطعت ف��ي عدة نقاط ميكن حلها من خ�لال عقد هكذا ندوات‬ ‫وعرضها على راسمي سياسة البلد االقتصادي واملشرعني‪.‬واجمع‬ ‫املش��اركون عل��ى اهمية حل اخلالف��ات واملضي قدما الق��رار قانون‬ ‫النفط والغاز الذي طال انتظاره واعدوه احلكم الفصل في فض هذه‬ ‫اخلالفات في هذه االثناء‪ ،‬لفت احملاضر في دراسته املقارنة بني عقود‬ ‫االقلي��م واملركز بان املزايا التي متتع بها االقليم تدعو الى ان يتمتع‬ ‫ابن��اء البصرة بذات االمتيازات او ان يصار الى ان جتري عقود االقليم‬ ‫حتت علم احلكوم��ة الفيدرالية وموافقتها‪ .‬ال��ى ذلك جاء رأي اخر‬ ‫في مداخلة الحد املش��اركني دعا فيه الى ضرورة استبعاد وايقاف‬ ‫عقود االقليم في املناطق املتنازع عليها الى حني حس��م االمر وان‬ ‫يج��ري اعتبار عقود االقليم االخرى ام��ر واقع النها ملزمة وعد هذا‬ ‫احلل وسطا لتخفيف اخلالفات بني االقليم واملركز‪.‬وبحسب املفكر‬ ‫االقتصادي الدكتورمهدي احلافظ فان موضوع النفط ليس جديدا‬ ‫على الساحة االقتصادية‪ ،‬امنا هو امر حاصل منذ سنوات مضت‪،‬‬


‫‪10‬‬

‫الرياضة‬

‫العدد (‪ )179‬اخلميس ‪2012/ 5 / 31‬‬ ‫‪N 179 thursday 31 / 5 / 2012‬‬

‫منتخب الشباب يعتبرالمعسكر الخارجي حارس محمد‪ :‬العبو المنتخب الوطني سيعوضون‬ ‫التحضيرات غير الجيدة والفوز على األردن يحفزهم للمزيد‬ ‫حال وحيدا لتجميع الالعبين‬ ‫إعترب منتخب الش��باب الكروي‪،‬امس األربعاء‪،‬‬ ‫أن املعس��كر اخلارجي للمنتخب هو احلل الوحيد‬ ‫لتجميع الالعبني حتضريا لالس��تحقاقات املقبلة‪،‬‬ ‫مبين��ا أن تدريب��ات املنتخ��ب تتغ�ير م��ع تغي�ير‬ ‫مواعيد مباريات الدوري‪ ،‬فيما شدد على أهمية‬ ‫املش��اركة يف تصفيات آس��يا األوملبي��ة وبطولة‬ ‫العرب‪.‬‬ ‫وقال املدير اإلداري للمنتخب كريم فرحان‬ ‫يف حدي��ث لـ»الس��ومرية ني��وز»‪ ،‬إن «تدريب��ات‬ ‫املنتخ��ب الوط�ني للش��باب تتواص��ل بواق��ع‬ ‫ث�لاث وح��دات تدريبية وفقا ملتغ�يرات مواعيد‬ ‫مباري��ات دوري النخب��ة»‪ ،‬مؤك��دا أن «ارتب��اط‬ ‫ع��دد كب�ير من الع�بي املنتخ��ب م��ع أنديتهم‬ ‫حيول دون انتظ��ام التدريبات»‪.‬وأضاف فرحان‬ ‫أن «احل��ل الوحي��د لتجمي��ع الالعب�ين يكون يف‬ ‫الدخول مبعس��كر خارجي وحنن بصدد انتظار‬ ‫موافق��ة اجلان��ب القط��ري للدخ��ول مبعس��كر‬ ‫تدرييب يف قطر»‪ ،‬مش��ددا على «أهمية املشاركة‬ ‫يف منافسات تصفيات آس��يا األوملبية اليت ستقام‬ ‫يف الـ‪ 23‬من ش��هر حزيران املقبل‪ ،‬وتستمر حتى‬ ‫الثالثن من الش��هر ذاته‪ ،‬ليدخل املنتخب بعدها‬ ‫بيوم واحد يف منافسات بطولة العرب يف األردن»‪.‬‬

‫موضح��ا أن «تق��ارب مواعي��د ه��ذه البط��والت‬ ‫س��يعود بالفائ��دة الفني��ة عل��ى الالعب�ين م��ن‬ ‫جانب احلفاظ باملستوى البدني والفين وستكون‬ ‫هات�ين املش��اركتني حمط��ة مهمة قب��ل الولوج‬ ‫يف منافس��ات تنهائيات آس��يا يف اإلمارات»‪.‬يذكر‬

‫أن املنتخب الوطين للش��باب يس��تعد للمشاركة‬ ‫يف تصفي��ات آس��يا األوملبي��ة ومنافس��ات بطولة‬ ‫الع��رب يف األردن ونهائي��ات آس��يا بع��د ان تأه��ل‬ ‫اليه��ا بتصدره جمموعته ال�تي ضمت منتخبات‬ ‫السعودية وعمان والنيبال وبنغالديش‪.‬‬

‫مدرب بغداد متفاءل بمباراة فريقه أمام‬ ‫اربيل ويعتبرها فرصة لتصحيح األخطاء‬ ‫أع��رب مدرب ن��ادي بغداد الكروي ثائ��ر امحد‪ ،‬امس‬ ‫األربع��اء‪ ،‬ع��ن تفاؤله مبب��اراة فريق��ه ام��ام اربيل اليت‬ ‫س��تقام يف الثان��ي م��ن حزي��ران املقب��ل‪ ،‬ضم��ن دوري‬ ‫النخبة‪ ،‬مؤكدا أن الفريق مستعد من الناحيتني الفنية‬ ‫والبدني��ة‪ ،‬فيما أعترب املب��اراة فرص��ة لتصحيح أخطاء‬ ‫املباراة الس��ابقة‪.‬وقال ثائر امحد يف حديث لـ»الس��ومرية‬ ‫ني��وز»‪ ،‬إن «فري��ق بغداد يس��عى إلحل��اق اهلزمية االوىل‬ ‫بفري��ق اربيل متص��در جدول الرتتيب بدون خس��ارة»‪،‬‬ ‫معربا عن تفاؤل��ه «بقدرة الفريق على اخلروج بنتيجة‬ ‫إجيابية امام فريق اربيل املنتشي بالفوز اآلسيوي»‪.‬‬ ‫وأض��اف امح��د أن «فريق بغداد مس��تعد من الناحية‬

‫البدني��ة والفنني��ة فض�لا عل��ى ان الالعب�ين جت��اوزوا‬ ‫احلاجز النفس��ي الذي سببته خس��ارة الفريق يف اجلولة‬ ‫املاضي��ة م��ن الدوري أم��ام الكهرب��اء»‪ ،‬معت�برا أن «املباراة‬ ‫س��تكون فرص��ة طيبة لتصحيح األخط��اء اليت وقع بها‬ ‫الالعب��ون يف مباراته��م امام الكهرباء الس��يما وأن مباراة‬ ‫الفري��ق أمام اربيل أس��هل من مباراته م��ع الكهرباء بعد‬ ‫ع��ودة الالعب�ين املصاب�ين واحملروم�ين»زوكان فريق‬ ‫بغداد خسر مباراته يف اجلولة املاضية من دوري النخبة‬ ‫أم��ام فريق الكهرب��اء بهدفني لثالثة اهداف‪ ،‬وس��يلتقي‬ ‫أربي��ل الس��بت املقب��ل‪( ،‬الثان��ي م��ن حزي��ران)‪ ،‬ضمن‬ ‫منافسات اجلولة التاسعة من دوري النخبة‪.‬‬

‫غ��ادر بغ��داد صب��اح امس األربع��اء‪ ،‬وف��د املنتخب‬ ‫العراقي للمتقدمني لبناء األجسام استعدادا للمشاركة‬ ‫يف بطول��ة أس��يا املقررة انطالقه��ا يف أوزبكس��تان يوم‬ ‫غ��د اخلمي��س ‪.‬وق��ال س��امل خي��ون رئي��س االحت��اد‬ ‫العراق��ي لبن��اء األجس��ام) ان» املنتخب العراق��ي لبناء‬ ‫األجس��ام سيشارك خبمسة العبني س��يمثلون العراق‬ ‫يف بطول��ة آس��يا للمتقدمني املق��ررة انطالقها يوم غد‬ ‫يف أوزبكس��تان بإجراء عملية الوزن لالعيب املنتخبات‬ ‫اآلسيوية املشاركة يف البطولة‬

‫وأوضح خيون ان» الوف��د العراقي الذي غادر بغداد‬ ‫اليوم اىل أوزبكس��تان تالف من برهان إبراهيم رئيس��ا‬ ‫للوف��د وامحد قادر نائبا للرئيس وحس�ين طه عضو‬ ‫احت��اد اللعب��ة وم��درب املنتخ��ب العراق��ي فائ��ز عبد‬ ‫احلس�ين‪ ،‬والالعب�ين عل��ي كاظ��م وزن ‪ 65‬كغ��م‬ ‫وحممد حس�ين وزن ‪ 80‬كغم وفؤاد جاس��م وزن ‪90‬‬ ‫كغ��م وهيث��م تقي وزن ‪ 100‬كغ��م وضرغام حممد‬ ‫وزن ‪». 100+‬‬

‫منتخب العراق لبناء األجسام يشارك ببطولة أسيا في أوزبكستان‬

‫أك��د الالع��ب الدول��ي الس��ابق ح��ارس حممد‪،‬امس‬ ‫األربعاء‪ ،‬أن حتضريات املنتخب الوطين غري جيدة وليست‬ ‫مبس��توى الطموح‪ ،‬مبينا ان الالعبني ميكن ان يعوضوا‬ ‫ه��ذه التحض�يرات باحلاف��ز املعن��وي‪ ،‬فيما أش��ار إىل أن‬ ‫الفوز على األردن مينح الالعبني حافزا ملواصلة املش��وار‪.‬‬ ‫وق��ال حارس حمم��د يف حديث لـ»الس��ومرية ني��وز»‪ ،‬إن‬ ‫«حتضريات املنتخب الوطين غري جيدة وليست مبستوى‬ ‫الطم��وح وهو ما اعتدنا عليه حت��ى عندما كنا نلعب‬ ‫للمنتخب حيث كان اإلعداد فقريا وغري كاف الس��يما‬ ‫فيما يتعلق باإلعداد لبطوالت كأس العامل أو أمم آسيا»‪،‬‬ ‫مبين��ا أن «املنتخب��ات العراقي��ة كانت تس��تعد بصورة‬ ‫جيدة فقط يف بطوالت اخلليج بسبب احلساسية العالية‬ ‫للتنافس يف ه��ذه البطوالت»‪.‬وأضاف حممد الذي يعمل‬ ‫مستش��ارا فنيا يف نادي الغراف��ة القطري أن «التحضريات‬ ‫غري اجليدة ميكن أن يعوضه��ا الالعبون عندما يلعبون‬ ‫ب��روح عالية ومحاس ولديهم احلاف��ز لتحقيق اإلجناز»‪،‬‬ ‫مش�يرا إىل أن «مباراة املنتخب مع نظريه األردني ستكون‬ ‫مفتوحة األبواب نظرا ألن املدربني يعرفان أسلوب اللعب‬ ‫وطريقة أحدهما لآلخروأن منتخبنا الوطين الينقصه‬ ‫أي شيء سوى االهتمام بالعامل البدني»‪.‬‬ ‫وتاب��ع حممد أن «أن املنتخب األردني س��يلعب معتمدا‬ ‫عل��ى التكثي��ف يف منطقة الوس��ط عرب خط��ة (‪،)1. 5 . 4‬‬

‫الطلبة يؤكد ان فوزه على الزوراء يمنحه دافعا للمنافسة‬ ‫ويقربصعوبتها بوجود فريق اربيل‬ ‫أك��د نادي الطلب��ة‪ ،‬أن فوزه على فريق‬ ‫ال��زوراء يف دوري النخب��ة مينح��ه دافع��ا‬ ‫معنوي��ا كب�يرا ملواصل��ة الف��وز‪ ،‬مبين��ا أن‬ ‫الف��وز جاء بعد بداية غري موفقة يف املرحلة‬ ‫الثانية‪ ،‬فيما أشار إىل صعوبة املنافسة على‬ ‫اللق��ب بوج��ود فري��ق اربيل‪.‬وق��ال املدرب‬ ‫املس��اعد للفري��ق عب��اس عبي��د إن «الفوز‬ ‫ال��ذي حقق��ه الفريق على فري��ق الزوراء يف‬

‫دوري النخب��ة منح الالعب�ين دافعا معنويا‬ ‫كبريا ملواصلة حتقي��ق النتائج اإلجيابية»‪،‬‬ ‫مبينا أن «الفوز ج��اء بعد بداية غري موفقة‬ ‫لالعب�ين يف املرحلة الثانية من الدوري بعد‬ ‫نتائج غري ملبية للطموح»‪.‬وأضاف عبيد أن‬ ‫«الفريق سريكز على ضرورة حتقيق الفوز‬ ‫يف املباريات املقبلة ليمكنه من املنافسة على‬ ‫لقب الدوري»‪ ،‬مشريا إىل أن «املنافسة ستكون‬

‫صعبة جدا يف ظل وجود فريق اربيل الذي‬ ‫مل يتعثر حل��د اللحظة يف الدوري ما جيعله‬ ‫أقرب للتويج باللقب»‪.‬وتابع عبيد أن «فريق‬ ‫اربي��ل متكام��ل الصفوف وميل��ك عناصر‬ ‫بديلة جيدة على عكس فريق الطلبة الذي‬ ‫الميل��ك عددا كب�يرا من الب��دالء وبالتالي‬ ‫ف��إن غي��اب ه��ؤالء الالعب�ين يؤثر بش��كل‬ ‫كبري على أداء الفريق»‪.‬‬

‫يضف نظيره بغداد السبت المقبل بغياب‬ ‫أربيل الكروي َ‬ ‫ثالثة من العبيه‬ ‫أعل��ن مصدر من الدائ��رة اإلعالمية لنادي‬ ‫أربي��ل الرياض��ي‪ ،‬ام��س األربع��اء‪ ،‬أن فري��ق‬ ‫َ‬ ‫س��يضيف نظ�يره بغداد‬ ‫الن��ادي لك��رة القدم‬ ‫الس��بت املقب��ل بغي��اب ثالث��ة م��ن العبي��ه‬ ‫األساسيني‪ ،‬ضمن منافس��ات األسبوع التاسع‬ ‫من املرحلة الثانية من الدوري العراقي ألندية‬ ‫النخب��ة يف اللعبة‪.‬وأفاد رب�ين رمزي أنه «من‬ ‫املق��رر أن َ‬ ‫يضيف أربيل نظريه بغداد الس��بت‬

‫املقبل بغي��اب ثالثة من العبيه األساس��يني‪،‬‬ ‫ضمن منافسات األس��بوع التاسع من املرحلة‬ ‫الثاني��ة من ال��دوري العراقي ألندي��ة النخبة‬ ‫لكرة القدم»‬ ‫ً‬ ‫الفت��ا اىل أن «الع�بي أربي��ل اللذي��ن‬ ‫س��يتغيبون ع��ن اللق��اء املرتقب ه��م (مهدي‬ ‫كريم‪ ،‬لؤي صالح‪ ،‬أمحد إبراهيم)‪ ،‬بس��بب‬ ‫إلتحاقه��م بصف��وف املنتخ��ب الوط�ني لكرة‬

‫كلنا على إيقاع واحد شعار مونديال ‪2014‬‬ ‫أعلن��ت اللجن��ة املنظم��ة لبطول��ة‬ ‫كأس الع��امل ‪ 2014‬لك��رة الق��دم يف‬ ‫الربازي��ل واالحت��اد الدول��ي للعب��ة‬ ‫(فيف��ا) أم��س االربع��اء ‪ ،‬أن الش��عار‬ ‫الرمس��ي للبطولة ه��و «كلنا على‬ ‫إيقاع واحد»‪.‬‬ ‫ووقع االختيار على الشعار من‬

‫وعلى املدر�� زيكو أن يلعب برتكيز يف منطقة الوس��ط‬ ‫وكثاف��ة عددية»‪ ،‬معت�برا أن «الفوز يف املباراة األوىل أمام‬ ‫األردن س��يمنح الالعبني احلافز ملواصلة املشوار وتقديم‬ ‫األفض��ل»‪.‬وكان املنتخ��ب الوط�ني دخل يف التاس��ع من‬ ‫أي��ار احلالي‪ ،‬معس��كرا تدريبيا يف تركي��ا خاض خالله‬ ‫مباراتني جتريبيتني امام‬

‫بني ‪ 26‬ش��عاراً يف القائم��ة النهائية وجرى‬ ‫تقدميه كش��عار رمس��ي ملوندي��ال ‪2014‬‬ ‫حبض��ور وزي��ر الرياض��ة الربازيل��ي أل��دو‬ ‫ريبيلو‪.‬وقال جريوم فالكه الس��كرتري العام‬ ‫للفيفا‪ّ :‬‬ ‫«يوحد الشعار املشجعني يف الربازيل‬ ‫ً‬ ‫احتفاال ً‬ ‫ملونا‬ ‫وخارجها حول ما س��يكون‬ ‫ً‬ ‫ونابضا يتم ّيز بإيقاع برازيلي فريد»‪.‬وقال‬

‫جن��م اهلجوم الربازيل��ي الس��ابق رونالدو ‪،‬‬ ‫عضو جملس إدارة اللجنة احمللية املنظمة‬ ‫ملوندي��ال ‪« :2014‬ك��رة الق��دم تعين ّ‬ ‫كل‬ ‫ش��يء بالنس��بة للربازيلي�ين‪ ..‬إيقاع كرة‬ ‫الق��دم منتش��ر يف ّ‬ ‫كل بقع��ة يف الربازيل‪،‬‬ ‫ّ‬ ‫يوح��د الن��اس‪ ،‬الصغ��ار والكب��ار‪ ،‬ومجيع‬ ‫شرائح اجملتمع»‪.‬‬

‫القدم»‪.‬وأض��اف رم��زي أن��ه «رغ��م صعوب��ة‬ ‫اللق��اء املرتق��ب اال أن أربيل يس��عى اىل الظفر‬ ‫بثالث نقاط يف مواجهة بغداد لتعزيز موقعه‬ ‫يف ص��دارة ترتي��ب ال��دوري العراق��ي اجلاري‬ ‫ً‬ ‫الفت��ا اىل أن «ن��ادي بغ��داد‬ ‫ألندي��ة النخب��ة»‪،‬‬ ‫س��يواجه أربيل بغياب العب�ين أثنني له هما‬ ‫(قصي منري‪ ،‬باسم عباس)‪ ،‬بسبب إلتحاقهما‬ ‫بصفوف املنتخب الوطين»‪.‬‬

‫مرشح لتدريب‬ ‫باتيستا ّ‬ ‫شنغهاي شينهوا‬

‫معارضة اقتراح مونتي بإيقاف الدوري اإليطالي‬ ‫لقي اق�تراح رئيس وزراء إيطاليا ماريو مونيت‬ ‫بوق��ف مس��ابقات دوري ك��رة الق��دم اليت‬ ‫ً‬ ‫اعرتاضا‬ ‫يش��وبها الفس��اد لبضع��ة أع��وام‬ ‫كبرياً من رؤساء األندية واالحتادات‪.‬‬ ‫ونقل��ت وس��ائل اإلع�لام اإليطالية‬ ‫ام��س األربع��اء رد الفع��ل الق��وي‬ ‫من موريتسيو زامباريين رئيس‬ ‫ن��ادي بالريم��و ال��ذي أك��د أن‬ ‫مون�تي «جي��ب أن خيج��ل مما‬ ‫قاله»‪.‬ويذك��ر أن زامباري�ني‪،‬‬ ‫ً‬ ‫دوم��ا أنه يرفض‬ ‫الذي يرتدد‬ ‫ً‬ ‫عروض��ا لدخ��ول ع��امل‬ ‫السياسة ‪ ،‬من مؤسسي احتاد‬ ‫حلماي��ة حق��وق املواطنني‪.‬‬ ‫كان مون�تي أك��د أم��س‬ ‫الثالث��اء أن��ه هال��ه حج��م‬ ‫الفس��اد الذي يت��م التحقيق‬ ‫فيه من��ذ الع��ام املاضي عن‬ ‫طريق حمققني يف كرميونا‬

‫وب��اري ونابول��ي مش�يراً إىل أن هذا األمر حيتم إيقاف مس��ابقات‬ ‫الدوري احمللي ملدة مومسني أو ثالثة مواسم‪.‬‬ ‫ويبدو أن املئات من الالعبني ومس��ؤولي األندية س��يتورطون‬ ‫من جديد يف موجة ثالثة من االعتقاالت بدأت هذا األسبوع‪.‬‬ ‫وق��ال زامباري�ني‪« :‬األمر املش�ين الوحيد يف ه��ذه البالد هو أن‬ ‫يتج��رأ ش��خص مث��ل‬ ‫مون�تي عل��ى ق��ول ما‬ ‫قاله‪ .‬إنه يذحبنا ويدمر‬ ‫إيطاليا ‪ ،‬كل ما يقوله‬ ‫ه��راء» وذلك يف إش��ارة‬ ‫إىل إج��راءات احلكومة‬ ‫اإليطالي��ة ملعاجل��ة‬ ‫االزم��ة اإلقتصادي��ة‬ ‫يف البالد‪.‬كم��ا انتق��د‬ ‫زامبابيين مونيت لقوله‬ ‫إن��ه الجيب إه��دار املال‬ ‫الع��ام عل��ى إص�لاح‬ ‫ميزانيات أندية كرة‬ ‫القدم‪.‬‬

‫شارابوفا إلى ثاني أدوار روالن غاروس‬ ‫بلغت الروسية ماريا شارابوفا املصنفة ثانية الدور‬ ‫الثاني من بطولة فرنس��ا املفتوحة‪ ،‬ثاني البطوالت‬ ‫األربع الك�برى لكرة املضرب واملقام��ة على مالعب‬ ‫روالن غ��اروس‪ ،‬بفوزها الس��احق عل��ى الرومانية‬ ‫ألكسندرا كادانتو ‪-6‬صفر و‪-6‬صفر يوم الثالثاء‪.‬‬ ‫احتاجت شارابوفا إىل ‪ 48‬دقيقة فقط للفوز يف أول‬ ‫مباراة هلا يف البطولة اليت تس��عى إىل الظفر بلقبها‬ ‫لتحقي��ق رباعي��ة الغراند س�لام بع��د وميبلدون‬ ‫ع��ام ‪ 2004‬وفالش��ينغ مي��دوز ع��ام ‪ 2006‬وأس�تراليا‬

‫ع��ام ‪.2008‬وتبق��ى أفضل نتيجة لش��ارابوفا يف روالن‬ ‫غ��اروس الدور نص��ف النهائي عامي ‪( 2007‬خس��رت‬ ‫أم��ام الصربية آنا إيفانوفيتش) و‪( 2011‬خس��رت أمام‬ ‫الصيني��ة نا ل��ي)‪ ،‬ورب��ع النهائي ‪ 3‬مرات أع��وام ‪2004‬‬ ‫و‪ 2005‬و‪ ،2009‬ومث��ن النهائ��ي عام��ي ‪ 2006‬و‪،2008‬‬ ‫وال��دور الثالث ع��ام ‪ ،2010‬فيما تبقى النتيجة األس��وأ‬ ‫خروجه��ا من الدور االول عام ‪ 2003‬يف اول مش��اركة‬ ‫هلا يف البطولة الفرنسية‪.‬وحسمت شارابوفا اجملموعة‬ ‫األوىل يف ‪ 23‬دقيقة والثانية يف ‪ 25‬دقيقة‪.‬‬

‫علن ّ‬ ‫متحدث باس��م نادي شنغهاي شينهوا الصيين لكرة‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫ينّ‬ ‫القدم‪ ،‬أن ناديه سيع امس األربعاء مد ّربا جديدا لفريقه‪،‬‬ ‫دون اإلش��ارة إىل أنه س��يكون األرجنتيين سريخيو باتيستا‬ ‫مد ّرب منتخب بالده السابق كما ّ‬ ‫أكدت صحيفة سبورت‬ ‫ً‬ ‫دايل��ي احمللية‪.‬وكش��فت الصحيف��ة أن مؤمت��راً‬ ‫صحافي��ا‬ ‫س��يعقد يف وقت الحق حول هذا املوضوع‪.‬وكان باتيستا‪،‬‬ ‫ال��ذي قاد منتخب بالده إىل الفوز بامليدالية الذهبية خالل‬ ‫أوملبي��اد بك�ين عام ‪ ،2008‬وصل إىل ش��نغهاي ي��وم اجلمعة‬ ‫املاضي‪ ،‬وس��يخلف الفرنس��ي جان تيغانا املُقال من منصبه‬ ‫يف نيسان‪/‬أبريل املاضي بعد ‪ 4‬أشهر فقط على ّ‬ ‫تسلم مهامه‬ ‫ً‬ ‫مؤقت��ا إىل مواطن��ه نيكوال إنيل��كا لكي يكون‬ ‫ال�تي عهدت‬ ‫العب��ا ومد ّر ً‬ ‫ً‬ ‫ب��ا‪ ،‬وذلك بعد تس��مية ج��ان فل��وران إيكوانغ‬ ‫ً‬ ‫ايبن��غ مديراً‬ ‫رياضيا للنادي الصيين‪ ..‬وس��بق لش��ينهوا أن‬ ‫ً‬ ‫رمسيا األسبوع املاضي سعيه إىل تسمية مد ّرب جديد‬ ‫أعلن‬ ‫ً‬ ‫ّ‬ ‫املنض��م إىل صفوف النادي‬ ‫للفريق م��كان إنيلكا (‪ 32‬عاما)‬ ‫لق��اء مبلغ خيال��ي خالل كانون االول‪/‬ديس��مرب عام ‪،2011‬‬ ‫وبدأ مش��واره معه يف ش��باط‪/‬فرباير املاض��ي‪.‬وكان إنيلكا‬ ‫أبدى امتعاضه من الشائعات اليت أشارت إىل تسمية باتيستا‬ ‫مد ّر ً‬ ‫ب��ا جديداً ّ‬ ‫مؤكداً رغبته يف البق��اء مع الفريق‪ُ .‬‬ ‫وغ ِّرم‬ ‫إنيلكا ‪ 70‬ألف دوالر (‪ 55400‬يورو) بسبب ر ّدة فعله‪.‬وأعرب‬ ‫إنيل��كا ع��ن أمله يف أن يلتحق به زميله الس��ابق يف تشلس��ي‬ ‫اإلنكلي��زي املهاجم الدولي اإليفواري ديدييه دروغبا‪ ،‬الذي‬ ‫ت��رك الفريق اللندن��ي بعدما قاده إىل لقب بطل مس��ابقة‬ ‫ّ‬ ‫أوروبا‪.‬وأكد مس��ؤول يف فريق شينهوا رفض‬ ‫دوري أبطال‬ ‫الكش��ف عن هويته‪ ،‬يف تصريح لوكالة «فرانس برس» أن‬ ‫الن��ادي الصيين م��ا يزال حي��اول التعاقد م��ع دروغبا جنم‬ ‫مرس��يليا الفرنسي ً‬ ‫سابقا‪ ،‬وقال «حنن نصر على املفاوضات‬ ‫ّ‬ ‫دروغبا»‪.‬وحيت��ل ش��ينهوا املرك��ز التاس��ع يف الدوري‬ ‫م��ع‬ ‫الصيين حاليا‪ً.‬‬


‫االستراحة‬

‫ً‬ ‫مع��ا واألم��وال ال�تي س��ينفقونها‬ ‫خ�لال العطلة‪.‬واش��ارت الدراس��ة‬ ‫إىل أن الربيطاني��ات ّ‬ ‫حيملن الكحول‬ ‫مسؤولية العراك مع رجاهلن خالل‬ ‫العط��ل‪ ،‬فيما مييل الربيطانيون إىل‬ ‫حتميل شريكات حياتهم مسؤولية‬ ‫املش��احنات وخاصة على الش��اطئ‬ ‫ح�ين تب��دأن النظ��ر إىل رج��ال‬ ‫آخرين‪.‬ووجدت ً‬ ‫أيضا أن ‪ 56‬باملئة‬ ‫من املتزوج�ين الربيطانيني أكدوا‬ ‫ب��أن عالقاته��م العاطفي��ة تصبح‬ ‫أكثر ق��وة بعد العودة م��ن العطل‪،‬‬ ‫وعل��ى الرغ��م من املش��احنات اليت‬ ‫تق��ع خالهلا‪.‬وقال��ت الدراس��ة إن‬ ‫العطلة الشاطئية هي األكثر شعبية‬ ‫بني الربيطانيني لتعزيز عالقاتهم‬ ‫الرومانسية‪.‬‬

‫الفائز بلقب أمريكان أيدول إىل‬ ‫املستشفى‬

‫س��يخضع الش��اب األمريكي الفائز‬ ‫يف مس��ابقة (أم�يركان أي��دول)‬ ‫فيليب فيليب��س لعملية جراحية‬ ‫طارئ��ة يف الكلية األس��بوع املقبل‪.‬‬ ‫وذكر أطباء فيليب��س (‪ً 21‬‬ ‫عاما)‬ ‫طلبوا منه إجراء عملية جراحية‬ ‫الس��تئصال حصاة كلوي��ة بعد أن‬ ‫ساء وضعه بسببها منذ اشرتاكه يف‬ ‫الربنامج‪.‬وكان فيليبس أصر على‬ ‫ع��دم إج��راء العملية قب��ل انتهاء‬

‫‪N (179) THURSDAY 31 / 5 /2012‬‬

‫مواطن أردين يعرض أبناءه للبيع ملصلحة خزينة الدولة‬

‫عطل الربيطانيني تبدأ بمشاجرة‬ ‫اظهرت دراسة جديدة أن اخلالفات‬ ‫ب�ين املتزوج�ين الربيطاني�ين‬ ‫الراغب�ين بقض��اء اجازاته��م يف‬ ‫اخل��ارج تنش��ب حتى قب��ل أن تبدأ‬ ‫عطلهم‪.‬ووج��دت الدراس��ة أن ‪50‬‬ ‫باملئة من الربيطانيني يتشاجرون‬ ‫بشأن مسائل عديدة تتعلق بعطلهم‬ ‫وعلى رأس��ها أمكنة قضائها‪.‬وقالت‬ ‫إن ‪ 2‬م��ن كل ‪ 3‬م��ن املتزوج�ين‬ ‫الربيطاني�ين يتش��ابكون بال��كالم‬ ‫وحت��ى باألي��دي يف بع��ض األحيان‬ ‫مبج��رد مغ��ادرة بالده��م لقض��اء‬ ‫العطل��ة‪ ،‬غري أن العراك ال يبدأ قبل‬ ‫اليوم الثالث بالنس��بة إىل واحد من‬ ‫كل ‪ 4‬منهم‪.‬واضاف��ت أن معظ��م‬ ‫املتزوج�ين الربيطانيني يتجادلون‬ ‫عادة بشأن األوقات اليت سيقضونها‬

‫العدد ( ‪ ) 179‬اخلميس ‪2012 / 5 /31‬‬

‫الربنامج‪ .‬وأش��ار املوقع اىل أنه بعد‬ ‫انته��اء الربنام��ج وف��وز فيليبس‪،‬‬ ‫أصبح هذا األخري مستعداً للعملية‬ ‫اجلراحية اليت سيجريها له األطباء‬ ‫يف ل��وس أجنلس يف خ�لال األيام الـ‬ ‫‪ 10‬املقبلة‪.‬يذكر ّأن فيليبس فاز‬ ‫بلقب (أمرييكان أيدول) يف احللقة‬ ‫النهائية من املوس��م ‪ 11‬للربنامج‬ ‫وحصل على عقد إنتاج موس��يقي‬ ‫ليطلق ألبومه األول‪.‬‬

‫ع��رض مواط��ن أردن��ي أوالده للبي��ع‬ ‫ملصلحة خزينة الدولة ‪،‬واصفا تبرعات‬ ‫كبار املس��ؤولني في اململكة للخزينة‬ ‫بأنها متثيلية «سيئة اإلخراج»‪.‬ونقلت‬ ‫مواقع الكترونية عن يوسف الرواضية‬ ‫وهو من س��كان وادي موس��ى (جنوب‬ ‫البالد) قوله إن��ه «يعيش حالة صدمه‬ ‫من تبرعات املس��ؤولني خلزينة الدولة»‬

‫التي وصفها بأنها «متثيلية ذات إخراج‬ ‫حكوم��ي س��يء»‪ .‬وكان كب��ار ضباط‬ ‫القوات املس��لحة ومدي��ر األمن العام‬ ‫‪ ،‬ونائب��ه ومس��اعدوه وأعضاء مجلس‬ ‫النواب األردني‪ ،‬قرروا قبل أيام‪ ،‬اقتطاع‬ ‫‪ %15‬م��ن رواتبه��م ملصلح��ة خزين��ة‬ ‫الدول��ة اعتبارا من نهاي��ة مايو احلالي‬ ‫وملدة ‪ 6‬شهور انسجاما مع اإلجراءات‬

‫الت��ي اتخذته��ا احلكوم��ة خلف��ض‬ ‫النفقات احلكومية‪.‬يشار إلى أن اأ��ردن‬ ‫قرر مؤخرا ً خف��ض رواتب رئيس الوزراء‬ ‫وأعض��اء احلكومة بنس��بة ‪ ،%20‬كما‬ ‫أقرت احلكومة حزمة إجراءات وقرارات‬ ‫مالي��ة لتقليص عج��ز املوازنة‪ ،‬بحيث‬ ‫يت��م توفي��ر ‪ 600‬ملي��ون دين��ار (‪843‬‬ ‫مليون دوالر)‪.‬‬

‫مطعم سينامئي يف الرياض يقدم وجبات بأسامء النجوم‬ ‫َ‬ ‫كشف حساب يهتم باألفالم السعودية‬ ‫والعاملي��ة وصناع��ة الس��ينما يطلق‬ ‫عليه اس��م «الس��ينما الس��عودية»‬ ‫ف��ي موق��ع التواص��ل االجتماع��ي»‬ ‫تويت��ر « ع��ن مطع��م س��ينمائي في‬ ‫العاصم��ة الس��عودية الرياض‪.‬وذك��ر‬ ‫حس��اب الس��ينما الس��عودية ف��ي‬ ‫إحدى التغريدات أن الزائرين للمطعم‬ ‫بإمكانه��م أن يتناول��وا وجباته��م‬ ‫املتعددة أمام شاش��ة س��ينمائية‪،‬‬

‫والصح��ون بداخل املطع��م عبارة عن‬ ‫«كالكي��ت» واألك��واب عدس��ات‪ ،‬وبأن‬ ‫الوجبات بأس��ماء جن��وم هوليود‪ ،‬كما‬ ‫حملت املمرات أس��ماء أشهر األفالم‪.‬‬ ‫وأضاف احلساب‪ ،‬أن مالك املطعم قام‬ ‫أيضا بف��رش أرضيات اجلل��وس باللون‬ ‫مجسمات ألشهر‬ ‫األحمر‪ ،‬إضاف ًة إلى‬ ‫َّ‬ ‫«أكسسوارات»‬ ‫ا لنج��و م‬ ‫ا لت��ي‬

‫ظهرت ف��ي األف�لام‪ ،‬ويتزيَّ��ن املطعم‬ ‫بصور «أفيشات» أهم األفالم واخملرجني‬ ‫والنج��وم‪ ،‬حي��ث يش��عر الزائ��ر أن��ه‬ ‫ف��ي عالم «هولي��وود» طبق��ا ً لوصف‬ ‫القائمني على احلس��اب نفس��ه‪ ،‬وفي‬ ‫ح��ال رغب��ة الزبائن ف��ي أي فيلم‪ ،‬فإن‬ ‫بإمكانهم طلبه قبل اجمليء للمطعم‪.‬‬ ‫ووصف حس��اب الس��ينما السعودية‬ ‫املطعم في إحدى تغريداته بـ»املطعم‬ ‫الغريب»‪.‬‬

‫عدما اجتاحت بس��يارتها سيارة أخرى في مدينة لوس أجنلس األميركية في ‪10‬‬ ‫إبري��ل املاضي‪ ،‬فرت املمثلة األميركية أمان��دا باينز من مكان احلادث‪ ،‬حيث نقل‬ ‫موق��ع (ت��ي أم زد) األميركي عن صاحبة الس��يارة قولها‪ :‬إن باين��ز كانت تقود‬ ‫س��يارة من ن��وع (ب أم دبليو) وقت احل��ادث وإنها متكنت م��ن تدوين رقم لوحة‬ ‫س��يارة املمثل��ة واتصلت بش��ركة تأجير الس��يارات‪ ،‬حيث متكن��ت من حتديد‬ ‫هويته��ا‪ .‬وقالت مص��ادر‪ :‬إنّه متت إحالة القضية إلى مكت��ب املدعي العام في‬ ‫مدينة لوس أجنلس إال أنه رفض النظر فيها نظرا ً إلى عدم جود أي شاهد يثبت‬ ‫أن باينز كانت السائقة‪.‬‬

‫الصني‪ :‬السامح بوجود ذبابتني‬

‫أمريكي يذهب للمستشفى بسبب أمل يف‬ ‫كليته ليكتشف بأنه أنثى‬

‫كحد أقصى يف املراحيض العامة!!‬ ‫وإفراغ سالل املهمالت بانتظام‪ .‬من‬ ‫جهة أخرى جي��ب أن تزال النفايات‬ ‫ال�تي تق��ع عل��ى األرض يف غض��ون‬ ‫نصف س��اعة كحد أقص��ى‪ ،‬يف حني‬ ‫أن األعط��ال يف ه��ذه املنش��آت جيب‬ ‫أن تع��اجل يف غض��ون نصف س��اعة‪.‬‬ ‫أما األعط��ال الكب�يرة فأمامها مهلة‬ ‫‪ 12‬ساعة‪ .‬وسبق لبكني أن أطلقت‬ ‫يف املاض��ي مح�لات ع��دة لتحس�ين‬ ‫معايري الصحة والنظافة‪.‬‬

‫كلمات متقاطعة‬

‫أفقي‬ ‫ مطرب��ة عربي��ة كب�يرة راحلة م��ن مواليد ‪ Puteaux‬فرنس��ا بتاري��خ ‪ ١٧‬متوز‬‫‪١٩٣٩‬عائلته��ا االصلية‪ :‬فتوكي والدته��ا لبنانية من آل ّ‬ ‫ميوت‪ .‬قدمت ملصر عام ‪.١٩٦٠‬‬ ‫من اغانيها‪ :‬يف يوم وليلة‪ ،‬أكذب عليك‪ ،‬وحشتوني‪ ...،‬من االفالم اليت شاركت فيها‪:‬‬ ‫امل��ظ وعبده احلامولي‪ ،‬أمرية العرب‪ ،‬حكاييت مع الزمان‪ ...،‬تزوجت من املوس��يقي‬ ‫الراح��ل بلي��غ محدي‪ ...‬توفيت يف منزهل��ا يف القاهرة بتاريخ ‪ ١٧‬اي��ار ‪ ٢٠١٢‬صاحبة‬ ‫الصورة ‪ -‬شهر ميالدي‪.‬‬ ‫‪ - ٢‬نفس ‪َ -‬‬ ‫اجل َل ْد القبة الزرقاء‪.‬‬ ‫‪ - ٣‬كواه او َّ‬ ‫أثره فيه بعالمة او كي ‪ -‬إله احلرب عند الرومان‪.‬‬ ‫ُ‬ ‫سواع ْد ‪ -‬طائر طويل العنق والرجلني رتبة طوال الساق‪ ،‬كنيته أبو حديج‪.‬‬ ‫‪ِ -٤‬‬ ‫‪ - ٥‬أشتد األمر ‪ -‬صغري اجلثة لئيم ال غناء عنده ‪ -‬ضمري منفصل‪.‬‬ ‫ُ‬ ‫القامة‪//‬م ْع َت ِدل‪.‬‬ ‫‪ - ٦‬عاصمة افريقية ‪ -‬حسن‬ ‫‪ - ٧‬للنفي ‪ -‬للتمين ‪ -‬من افالم فريد شوقي ‪.١٩٨٥‬‬ ‫‪ - ٨‬ذكر األفعى َّ‬ ‫معرفة ‪ -‬أجرى الدم كذلك‪.‬‬ ‫َ‬ ‫ْ‬ ‫‪ - ٩‬حيوان متولد من احلمار والفرس أو بالعكس ‪ -‬القيد‪.‬‬ ‫‪ - ١٠‬من امساء الصحراء ‪ْ -‬أد َر َك الصوت حباسة األذن‪.‬‬ ‫‪ - ١١‬دولة آس��يوية تأسس��ت ع��ام ‪ ١٩٤٧‬مس��احتها ‪ ٧٩٦٠٩٥‬ك��م‪ ٢‬اللغت��ان الرمسيتان‪:‬‬ ‫االنكليزية واالوردو ‪ -‬خشبة احلائك َّ‬ ‫معرفة‪.‬‬ ‫‪ - ١٢‬متشابهان ‪َ -‬‬ ‫احل َماقى ‪ -‬غدد يف األجسام‪.‬‬ ‫‪ - ١٣‬عاصمة تشيكيا ‪ -‬الدواء مطلقا‪ً.‬‬ ‫‪ - ١٤‬عق��ل او قلب ‪ -‬االطنان املنتش��رة يف اجلس��م كله ومنهم تك��ون احلركة واحلس ‪-‬‬

‫حضك مع االبراج‬

‫برج الميزان‬ ‫اليوم تعرف احلب والراحة‬ ‫وتنفتح على احتماالت الفرص‬ ‫السعيدة‪ ،‬فتمارس جاذبيتك‬ ‫وتكسب القلوب وتستعيد‬ ‫احلبيب إذا غبت عنه بأسلوب‬ ‫مميز‪.‬‬

‫محيا الطال��ب أثناء مروري بجواره في قاعة‬ ‫االختب��ار؛ فطرأ على بالي فك��رة أن أق ِّدم له‬ ‫فنجانا ً م��ن القهوة العربية»‪.‬وب��رر ذلك بأن‬ ‫«طالب املدرسة من أبناء البادية‪ ،‬وممن يحبون‬ ‫ش��رب القهوة العربية م��ع الصباح الباكر؛‬ ‫فقدمت له فنجانا ً منها مع التمر»‪.‬وأضاف‪:‬‬ ‫«ش��اهدت مالمح الطالب وقد تغيرت متاما ً‬ ‫بعد ذلك‪ ،‬وب��دأ يجيب عن أس��ئلة االختبار‬ ‫بع��د أن اختف��ت مالمح القل��ق التي كانت‬ ‫تبدو على محياه»‪.‬‬

‫أماندا باينز هترب بعد حادث اصطدام‬

‫فوج��ئ أمريكي ترك س��يارته الرباعية الدفع‪ ،‬لينق��ذ طفله البالغ من‬ ‫العمر ‪ 5‬س��نوات‪ ،‬بعدما قفز من الس��يارة وركض باجت��اه نهر‪ ،‬مبخالفة‬ ‫مرورية‪ ،‬ألنه مل يس��تخدم املكابح ً‬ ‫تاركا س��يارته تس��قط يف النهر‪.‬وعن‬ ‫فران��ك رودر‪ ،‬أن طفله فت��ح الباب وقفز فجأة من س��يارة اجليب‪ ،‬وراح‬ ‫يركض عرب املنحدر حنو النهر‪ ،‬وتابع «لقد ذعرت» ونس��يت أن أس��تخدم‬ ‫املكابح ً‬ ‫تاركا الس��يارة يف وضعية الـ»القيادة»‪ .‬وأش��ار إىل أنه حني أمس��ك‬ ‫ابنه ش��اهد س��يارته تتجاوز املنحدر وتسقط يف النهر‪.‬وأضاف الرجل أن‬ ‫الش��رطة بدل أن تس��اعده يف سحب الس��يارة‪ ،‬حررت يف حقه خمالفتني‬ ‫مروريتني‪ ،‬واحدة لعدم استخدام مكابح الطوارئ واألخرى ألنه مل يكن‬ ‫حيم��ل بطاقة التأمني‪.‬وق��ال رودر «إن كنت ً‬ ‫أبا فس��تنقذ طفلك‪ ،‬وميكن‬ ‫للسيارات أن تنقلب أينما كان»‪.‬‬

‫عم��ل الي��وم يثري محاس��تك ويعزز‬ ‫ميلك اىل املثاب��رة واملبادرة‪ ،‬ويقوي‬ ‫ً‬ ‫حل��وال رمبا ويكون‬ ‫عزميتك‪ ،‬فتجد‬ ‫اندفاعك كبرياً‪ ،‬فقد تغري االجتاهات‬ ‫وختتار مكانك األفضل‪.‬‬

‫لم يجد أحد املعلمني طريقة مناس��بة لتهدئة‬ ‫قل��ق وتوتر أحد طالب��ه أثناء س��ير اختبار مادة‬ ‫الرياضيات بإحدى املدارس الثانوية شرق الليث‪،‬‬ ‫إال أن يق ِّدم له القهوة العربية والتمر‪ ،‬في أسلوب‬ ‫ترب��وي رائ��ع؛ ما انعك��س إيجابيا ً عل��ى مالمح‬ ‫الطال��ب‪ ،‬وكذلك إجابته في ورقة االختبار‪.‬وقال‬ ‫مرش��د املالكي‪ ،‬املعلِّم مبدرس��ة ثانوية علي بن‬ ‫أبي طالب بربوع العني «‪ 150‬كم ش��رق الليث»‪:‬‬ ‫«شاهدت مالمح القلق تبدو على محيا الطالب‬ ‫أثناء م��روري بجواره ف��ي قاعة االختب��ار؛ فطرأ‬ ‫على بالي فكرة أن أق�� ِّدم له فنجانا ً من القهوة‬ ‫العربية»‪.‬وبرر ذلك بأن «طالب املدرس��ة من أبناء‬ ‫البادي��ة‪ ،‬وممن يحبون ش��رب القهوة العربية مع‬ ‫الصباح الباك��ر؛ فقدمت له فنجان��ا ً منها مع‬ ‫التمر»‪.‬وأضاف‪« :‬ش��اهدت مالم��ح الطالب وقد‬ ‫تغيرت متام��ا ً بعد ذلك‪ ،‬وبدأ يجيب عن أس��ئلة‬ ‫االختب��ار بع��د أن اختف��ت مالمح القل��ق التي‬ ‫كانت تبدو على محياه»‪.‬‬

‫ل��م يجد أح��د املعلم�ين طريقة مناس��بة‬ ‫لتهدئ��ة قلق وتوت��ر أحد طالبه أثناء س��ير‬ ‫اختب��ار م��ادة الرياضي��ات بإح��دى امل��دارس‬ ‫الثانوية ش��رق الليث‪ ،‬إال أن يق ِّدم له القهوة‬ ‫العربي��ة والتم��ر‪ ،‬في أس��لوب ترب��وي رائع؛‬ ‫م��ا انعك��س إيجابيا ً على مالم��ح الطالب‪،‬‬ ‫وكذل��ك إجابت��ه ف��ي ورق��ة االختبار‪.‬وق��ال‬ ‫مرش��د املالكي‪ ،‬املعلِّم مبدرسة ثانوية علي‬ ‫بن أب��ي طالب بربوع العني «‪ 150‬كم ش��رق‬ ‫الليث»‪« :‬ش��اهدت مالمح القلق تبدو على‬

‫خمالفة مرورية‬

‫برج الحمل‬

‫يقدم القهوة‬ ‫مع ِّلم ِّ‬ ‫والتمر لطالب «متوتر»‬ ‫يف قاعة االختبار‬

‫امرأة هندية تعقد قراهنا عىل «ثعبان» كوبرا‬ ‫بعد أن وقعت يف غرامه!!‬

‫أمريكي أنقذ ابنه فحصل عىل‬

‫مسح��ت معاي�ير جدي��دة أصدرتها‬ ‫اهليئ��ة البلدي��ة املكلف��ة بتحس�ين‬ ‫صورة املدينة‪ ،‬بوجود ذبابتني كحد‬ ‫أقصى يف املراحيض العامة للعاصمة‬ ‫الصيني��ة‪ .‬وه��ذه التعليمات تطبق‬ ‫على املراحيض يف املتنزهات العامة‬ ‫واحملطات واملطارات واملستش��فيات‬ ‫واملراكز التجارية والس��وبرماركت‪.‬‬ ‫ومن املعايري األخرى اليت اعتمدتها‬ ‫اهليئة عدم تراكم املياه يف املراحيض‬

‫‪11‬‬

‫برج الثور‬ ‫تعي��ش بع��ض اإلرب��اك وتلتب��س‬ ‫عليك املعلومات‪ .‬قد تكثر الضغوط‬ ‫او املس��ؤوليات‪ ،‬ال تل��ق الل��وم على‬ ‫أحبائ��ك‪ ،‬فأنت ً‬ ‫أيضا مس��ؤول عن‬ ‫بعض الرتاجع‪.‬‬

‫برج العقرب‬ ‫قد تش��عر ببعض القلق اليوم‪ ،‬رمبا‬ ‫ً‬ ‫مرتاكما ويتطلب‬ ‫ألن العم��ل يب��دو‬ ‫منك جه��وداً كثرية‪ ،‬لكن الوقت قد‬ ‫حان لكي تق ّيم حس��اباتك وتدرس‬ ‫أوضاعك بهدوء‪.‬‬

‫تفاجأ األمريكي س��تيف كريس��يليوس بأنه أنثى حينما زار املستشفى بسبب ألم في كليته‪,‬‬ ‫فأخبرت��ه املمرضة بأن فحص األش��عة فوق الصوتية يوضح بأنه ولد بأعضاء تناس��لية أُنثوية‬ ‫داخلي��ة وأخرى خارجي��ة ذكورية‪.‬ويقول املصور الفوتوغرافي كريس��يليوس الذي تغير اس��مه‬ ‫األول إل��ى س��تيفي بدال ً عن س��تيف بأنه لم يعد رج�لاً بعد اآلن و هو أم ٌر تس��انده فيه زوجته‬ ‫مع أبنائهم الس��تة‪ .‬ويضيف أتذكر بأني كنت أرتدي من مالبس والدتي وأضع من مس��احيق‬ ‫التجميل اخلاصة بها خلس��ة من غير أن يطلع أحد على األمر‪ .‬واآلن و بعد ‪ 40‬س��نة أعطته‬ ‫املمرضة تفسيرا ً ملا كان يشعر به حني أخبرته بأنه في حقيقة األمر»أنثى» في ثوب رجل‪.‬وعن‬ ‫ذلك يقول كريسيليوس» كنت في غرفة الطوارىء أشكو من ألم في كليتي وكانت املمرضة‬ ‫تفحص صور االشعة فوق الصوتية حينما أخبرتني» تُظهر األشعة بأنك أنثى»‬

‫بلدة لبنانية مصيف يف قضاء عاليه‪.‬‬ ‫‪ - ١٥‬من افالم يوس��ف ش��اهني ‪ ١٩٩٧‬بطولة نور الش��ريف ‪ -‬املخافة من االمر ‪ -‬عقل او‬ ‫قلب‪.‬‬ ‫ً‬ ‫عموديا‪:‬‬ ‫‪ - ١‬املاء‪//‬السراب ‪ْ -‬‬ ‫إخ َت رَ َ‬ ‫ب‪ْ ،‬إم َت َح َن‪.‬‬ ‫َ‬ ‫ُ‬ ‫‪ْ -٢‬‬ ‫َّ‬ ‫ّ‬ ‫إج َت َه َد يف االمر ومل يقصر ‪ -‬نبات شديد اخلضرة معرفة‪.‬‬ ‫‪ - ٣‬مرفأ يف اليمن اجلنوبية قاعدة حمافظة حضرموت‪.‬‬ ‫واضح ‪َ -‬أك َل الطعام ‪َ -‬غ َط َس يف املاء َ‬ ‫ون َز َل فيه‪.‬‬ ‫‪ِ -٤‬‬ ‫‪ - ٥‬االس��م الس��ابق ال��ذي محلته عاصمة ترانس��كي إقليم يف دولة جن��وب افريقيا ‪-‬‬ ‫خاصيت‪.‬‬ ‫‪ - ٦‬من الطيور طائر قصري الرجلني طويل املنقار اسوده ‪ -‬الساعور او اللظى‪.‬‬ ‫‪ - ٧‬أكرب دولة يف العامل من حيث املساحة ‪ ١٧٠٩٨٢٤٢‬كم‪ - ٢‬ضمري متصل‪.‬‬ ‫‪ - ٨‬من املغنني يف اوائل العهد العباسي تويف عام ‪ - ٧٨٢‬بني رستم ونعوم باشا‪.‬‬ ‫‪ - ٩‬صوت غليظ ‪ -‬أطواق من حديد او جلود جُ ْ‬ ‫ت َع ْل يف اليد او ال ُعنق‪.‬‬ ‫‪ - ١٠‬ابيض ‪ -‬مازحه وداعبه‪.‬‬ ‫ً‬ ‫س��ينمائيا حتت إدارة املخرج حس��ن‬ ‫‪ - ١١‬وج��ع ‪ -‬من مؤلفات جنيب حمفوظ عولجِ ت‬ ‫االمام وبطولة شادية وصالح قابيل وحسني رياض‪....‬‬ ‫‪ - ١٢‬يصاحلون ويوا ِدعون ‪ْ -‬أس َف ْل الشيء‪.‬‬ ‫‪َ - ١٣‬‬ ‫حان للجلد ان َي ْن َت ْف ‪ -‬عاصمة افريقية‪ - ١٤.‬كاتبهم ‪ -‬ما ملكته من مجيع األشياء‬ ‫َّ‬ ‫معرفة ‪ -‬من االزهار‪.‬‬ ‫َ‬ ‫ْ‬ ‫‪ - ١٥‬عبد ‪ -‬من مؤلفات ميخائيل نعيمة‪.‬‬

‫برج الجوزاء‬ ‫تط��رق ً‬ ‫باب��ا جدي��داً وق��د ال يأت��ي‬ ‫اجلواب الس��ريع‪ .‬حياول بعض الزمالء‬ ‫إث��ارة حفيظت��ك‪ ،‬فتغض��ب لبع��ض‬ ‫التصرفات‪ ،‬وتضطر اىل االبتعاد ً‬ ‫قليال‬ ‫ً‬ ‫جتنبا ملواجهات عقيمة‪.‬‬

‫برج القوس‬ ‫ترتبك نتيجة مس��ألة ش��خصية أو عائلية‬ ‫طارئ��ة‪ .‬ال تهم��ل أحب��اءك واح��ذر القيام‬ ‫مبش��روع جديد ألنك س��تواجه الكثري من‬ ‫املشكالت على صعيد العمل‪.‬‬

‫برج السرطان‬ ‫حتق��ق انتص��ارات مهم��ة يف العم��ل‪،‬‬ ‫وتق��وم بإجناز مهم يس��لط عليك الضوء‬ ‫ويث�ير اإلعجاب بقدرات��ك‪ .‬مهمة صعبة‬ ‫تنتظ��رك إلقن��اع الش��ريك بوجه��ة‬ ‫نظرك‪.‬‬

‫برج الجدي‬ ‫احذر مشاكس��ات يف حياتك الش��خصية وال‬ ‫ترد عل��ى بع��ض املالحظات كي ال تفس��د‬ ‫عليك هذا اجلو العاطفي املمتاز الذي حيمل‬ ‫اليك جتسيداً لبعض األحالم‪.‬‬

‫برج األسد‬ ‫تعيش ً‬ ‫يوما متهوراً يهدد مبفاجآت طارئة‬ ‫وانقالب لبعض األوضاع‪ ،‬لذا ال تس��تعجل‬ ‫القرارات حتى ال تقع يف األخطاء‪ ،‬فتذهب‬ ‫حنو أهداف واهمة‪.‬‬

‫برج الدلو‬ ‫تتمتع بقدرة على اإلقناع وبرغبة يف‬ ‫إدخال تطوي��ر على حياتك‪ ،‬تبدع يف‬ ‫عمل مميز‪ ،‬وقد يفرح قلبك بأخبار‬ ‫سارة‪ .‬تستعيد الثقة بالنفس وتكون‬ ‫حمط األنظار‪.‬‬

‫برج العذراء‬ ‫تتصرف بطريق��ة انفعالية وتتفرد بآرائك‪،‬‬ ‫فك��ن ً‬ ‫هادئا ونظم أف��كارك‪ ،‬ولتك��ن واضحة‬ ‫بعي��داً ع��ن التعقيد واالس��تفزاز‪ .‬قد تعيش‬ ‫ً‬ ‫أوقاتا ضاغطة تتطلب مضاعفة احلذر‪.‬‬

‫برج الحوت‬ ‫تقوم جبهود كبرية من أجل معاجلة‬ ‫بع��ض الصعوبات اليت تط��رأ‪ ،‬إال أن‬ ‫ً‬ ‫معلق��ا‪ ،‬وتالحظ أن‬ ‫الوض��ع يبق��ى‬ ‫أعمالك تراوح مكانها بس��بب غرية‬ ‫اآلخرين‪.‬‬


‫واع ‪ .‬د‬

‫صحيفة سياسية عامة مستقلة تصدر عن وكالة االنباء العراقية الدولية‬

‫لألتصال واالعالن‬ ‫البريد االلكتروني‬

‫‪AliraqeyaAlaan‬‬

‫‪INIA‬‬

‫المشرف العام‬ ‫قحطان العزاوي‬

‫العدد ( ‪ )179‬الخميس ‪2012 / 5 / 31‬‬

‫السنة الثانية‬

‫‪ 12‬صفحة‬

‫األخـيـرة‬

‫الموقع االلكتروني‬

‫هـــاتـف‬

‫‪Email : aliraqeyaalaan@yahoo.com‬‬ ‫‪Email : aliraqeyanews@yahoo.com‬‬

‫‪Wab : iqina.com‬‬

‫‪07715849847‬‬

‫‪07713054262‬‬

‫أ ‪ .‬عالء العكيلي‬

‫يف الصميم‬

‫الخالفات السياسية‬

‫ذكاء الشياطين‬

‫تتصدر الئحة الفائزين‬ ‫تحسن النمسا ّ‬ ‫الرياضة‬ ‫ّ‬ ‫في مهرجان كان‬ ‫نتائج الطالب‬ ‫المدرسية‬ ‫نق��ل موق��ع «هل��ث دي ني��وز» األمريك��ي عن‬ ‫علماء سويديني قوهلم ّإن تعزيز مستويات الرتبية‬ ‫البدنية لدى الطالب يس��اعد يف حتسني نتائجهم‬ ‫الدراسية‪ .‬وتابع العلماء أكثر من ‪ 200‬طالب على‬ ‫مدى‪ 9‬س��نوات‪ ،‬خضعت جمموعة منهم لدروس‬ ‫تربي��ة بدني��ة ‪ 5‬أي��ام يف األس��بوع‪ ،‬باإلضاف��ة إىل‬ ‫متاري��ن إضافية يف التوازن والتنس��يق‪ ،‬وخضعت‬ ‫اجملموع��ة األخرى ملس��تويات عادية م��ن الرتبية‬ ‫البدنية‪.‬وأظه��رت الدراس��ة ّأن ‪ % 96‬م��ن ط�لاب‬ ‫اجملموع��ة األوىل أحرزوا نتائ��ج جعلتهم مؤهلني‬ ‫لالنتقال إىل املرحل��ة الثانوية العامة‪ ،‬باملقارنة مع‬ ‫‪ %89‬م��ن ط�لاب اجملموعة األخرى‪ .‬وب��رز الفرق‬ ‫بشكل خاص بني الفتيان (‪ %96‬يف اجملموعة األوىل‬ ‫و‪ %83‬يف اجملموع��ة الثانية)‪.‬حيث حصل الفتيان‬ ‫يف اجملموع��ة األوىل عل��ى نتائ��ج أعل��ى يف اللغتني‬ ‫الس��ويدية واإلجنليزي��ة والرياضي��ات والرتبي��ة‬ ‫البدني��ة والصح��ة مقارنة مع الط�لاب اآلخرين‪.‬‬ ‫وقالت معدة الدراسة انغريد اريكسون من جامعة‬ ‫ماملو الس��ويدية « نؤكد ً‬ ‫علميا ّأن الرتبية البدنية‬ ‫اليومي��ة وامله��ارات احلركي��ة املكيف��ة ال حتس��ن‬ ‫مه��ارات الطالب احلركية فحس��ب‪ ،‬بل نتائجهم‬ ‫الدراسية ً‬ ‫أيضا»‪.‬‬

‫ّ‬ ‫تص��در املخ��رج النمس��اوي مايكل هانيك��ه وفيلمه ح��ب الفائز‬ ‫جبائ��زة الس��عفة الذهبية‪ ،‬الئحة احلائزين عل��ى جوائز التقدير يف‬ ‫ّ‬ ‫وتضم ه��ذه الالئحة‪:‬اجلائزة الك�برى لفيلم واقع‬ ‫مهرج��ان كان‪.‬‬ ‫لاليطالي ماتيو غاروني‪.‬‬ ‫جائ��زة أفض��ل ممثل��ة‪ :‬الرومانيت��ان كوزمين��ا س�تراتان‪،‬‬ ‫وكريس��تينا فلوت��ور عن دورهما يف م��ا وراء التالل‪.‬جائزة أفضل‬ ‫ممث��ل للدمنارك��ي مادس ميلكس��ن ع��ن دوره يف فيل��م الصيد‪.‬‬ ‫جائزة أفضل اخراج للمكس��يكي كارلوس ريغاداس‪.‬جائرة أفضل‬ ‫سيناريو للروماني كريستيان مونغيو عن فيلمه ما وراء التالل‪.‬‬

‫ً‬ ‫ً‬ ‫تروجييا‬ ‫حف�لا‬ ‫جنم��ة بولي��ود املمثل��ة اهلندية‪ ،‬بريانكا ش��وبرا‪ ،‬أثن��اء حضورها‪ ،‬أمس‪،‬‬ ‫لفيلمها اجلديد «تريي مريي كاهاني»‪ ،‬يف مقر أحد استديوهات اإلنتاج الفين يف مومباي‬

‫لوحة أرقام سيارة دي نيرو ينال دكتوراه فخرية في الفنون الجميلة‬ ‫بـ ‪ 173‬ألف دوالر‬ ‫كش��فت إدارة النق��ل ال�بري يف ماليزي��ا أم��س‪،‬‬ ‫ع��ن بيع أغلى لوحة أرقام س��يارة يف البالد يف مزاد‬ ‫عل�ني‪ ،‬حيث دفع الفائز يف املزاد أكثر من ‪ 173‬ألف‬ ‫دوالر‪ ،‬مقابل شراء اللوحة‪ .‬وقالت اإلدارة إن املزايد‬ ‫العاشق للس��يارات س��لطان إبراهيم إمساعيل‪ ،‬من‬ ‫والي��ة جوهور املاليزي��ة‪ ،‬فاز باللوح��ة اليت حتمل‬ ‫الرق��م «دبلي��و دبليو دبلي��و ‪ ،»1‬ال�تي تنافس عليها‬ ‫شرائها أكثر من ‪ 9‬آالف مزايد‪.‬‬

‫املمثل��ة والعارض��ة الربيطاني��ة كيل��ي‬ ‫ب��روك‪ ،‬اليت بدت كعادتها مفعمة باألناقة‬ ‫واحليوي��ة‪ ،‬وس��ط باق��ة م��ن احلس��ناوات‬ ‫املش��اركات يف احلفل‪ ،‬حيث ت ّوجت بروك‪،‬‬ ‫كأمجل لوك‪.‬‬ ‫حص��ل املمثل األمريكي روبرت دي نريو‪ ،‬احلائز‬ ‫عل��ى جائزة أوس��كار عل��ى الدكت��وراه الفخرية يف‬ ‫الفنون اجلميلة مبناس��بة يوم التخ��رج الـ‪ 146‬بكلية‬ ‫بيت��س يف والي��ة مني األمريكي��ة‪ .‬وألق��ى دي نريو‬ ‫كلمة استمرت ‪ 15‬دقيقة يوم األحد أثارت الضحك‬

‫املس��تمر من ‪ 463‬متخرجا وأكث��ر من ‪ 2000‬ضيف‬ ‫جتمع��وا يف حرم جامعة لويس��تون‪ ،‬حيث مت منحه‬ ‫ش��هادة دكتوراه فخرية من كلية بيتس‪ .‬وكان‬ ‫دي نريو أثناء فرتة املراهقة قد ترك املدرسة الثانوية‬ ‫بهدف العمل يف جمال التمثيل‪.‬‬

‫تعودن��ا عل��ى ان النعي للماض��ي واالخطاء اليت‬ ‫وقعن��ا فيه��ا وال�تي متت��د اىل احلاضر وق��د اجور‬ ‫حبك��م التش��ائم عل��ى املس��تقبل اذا ب��ات االصرار‬ ‫قائم��آ عل��ى نف��س الس��لوك ومناه��ج االح��زاب‬ ‫الس��ابقة والالحق��ة وواق��ع التعود حبك��م التطبع‬ ‫بتل��ك االف��كار الش��يطانية واملناه��ج املوب��ؤة اليت‬ ‫مارس��تها االح��زاب الدكتاتوري��ة واملتمثل��ة‬ ‫باملنظومة احلزبية كذلك او الرمزية املقيتة اليت‬ ‫تذوقنا مجيع��آ مرارتها حيث س��لكت على نهجها‬ ‫اح��زاب قائمة تريد ان تعيد جم��د الدكتاتورية‬ ‫ولكن بش��كل اخ��ر حتت عناوين وش��عارات تاخذ‬ ‫طاب��ع املرائي باحلري��ة وذر الرماد يف العيون حتت‬ ‫عناوين حقوق االنس��ان وبعض منظمات اجملتمع‬ ‫املدن��ي اليت أصبح��ت جزء من لعب��ة من يعطيين‬ ‫اكثر اس��نده امام الش��عب اي دخلت ضمن عمل‬ ‫املؤسسات احلزبية واليت تنايف واقع عملها باملطالبة‬ ‫باحلق��وق الضائعة للمواطن وبانت الس��لوكيات‬ ‫املتبعة باجتاه القضاء على احلريات ش��ي اعتيادي‬ ‫وامرآ معم��ول به لطاملا اليوجد ط��رف ند باالمر‬ ‫حيد من اعمال املتجاوزين ويرفع املظلومية عنهم‬ ‫ه��ذه ه��ي سياس��ية التحض��ر والطف��رة النوعية‬ ‫يف حي��اة املواط��ن العراق��ي م��ن مظلومي��ة حتت‬ ‫دكتاتوري��ة اىل مظلومي��ة حت��ت الدميقراطية‬ ‫كلها سياس��يات اعدة حتت برامج وسرتاتيجيات‬ ‫خارجية تتحكم بش��كل مطل��ق مبقدرات البلدان‬ ‫وحت��ى اس��تطاعت اللعب والرتاقص على مش��اعر‬ ‫الناس وحتريكها كيف تش��اء حتت واعز ديين او‬ ‫حزب��ي او انس��اني او ‪....‬اخل واليت تصب يف مصاحل‬ ‫جزئي��ة ختص اح��زاب او كلية ختص مش��اريع‬ ‫دول خارجي��ة واجبت التنفيذ فأس��تطاعت قتل‬ ‫الشارع العربي بذلك املسميات واملشكلة الكبرية انها‬ ‫تقاتل مبقدرات الشعوب وامكانياتها البشرية دون‬ ‫وعي الش��عوب العربية وادراك لقوتها وتاثرياتها اذا‬ ‫عكس��ت باالجتاه االخر اي اجتاه امريكا واسرائيل‬ ‫ومش��اريعهم يف املنطق��ة ح�ين اعط��ت الض��وء‬ ‫االخضر لالحزاب املطالب��ة باالنفصال او املتمردة‬ ‫على عمل املؤسسات احلكومية واليت هي جزء من‬ ‫تلك القيادات حتت واعز التفرد احلكومة بالقيادة‬ ‫مش��اركة وطني��ة او حتت واع��ز حتديد احلدود‬ ���باالعتم��اد على خرائط صنعها االجنيب ليقلق بها‬ ‫وحدة الش��عوب او عائدية االرض‪.‬كذالك اقلقنا‬ ‫عم��ل الدس��تور وحتليله لالمور وتفس�يره املتعدد‬ ‫يف بع��ض فقرات��ه وال�تي كان��ت ج��زء م��ن لعبة‬ ‫الالعب�ين مبق��درات ه��ذا البلد حيث اس��تحوذت‬ ‫هذه االحزاب املطالبة حبق��وق ابنائها من االموال‬ ‫لك��ي تنئى بعيدآ ع��ن واجبات حتقي��ق الرفاهية‬ ‫واالس��تقرار االجتماعي والتعليم��ي والرقي بواقع‬ ‫ابنائه��ا لتصرف��ه باالجتاه��ات االخ��رى اجت��اه‬ ‫املؤسس��ات االعالمي��ة املس��اندة الحزابهم وش��راء‬ ‫الس�لاح والذمم والرتف والبذخ يف الفنادق اخلمس‬ ‫جنوم وعمليات التأمر املعروفة حتى اصبح اكرب‬ ‫قدرة واس��تحواذآ م��ن غريها يف صناع��ة االزامات‬ ‫اليت متس بالنتيج��ة أمن وأمان املواطن وتأخري يف‬ ‫اس��تحصال اليس��ر من حقوقه ف��أاىل اين تريدون‬ ‫الوص��ول بش��عبكم وحت��ت اي قان��ون او تش��ريع‬ ‫تري��دون اقام��ة حكومتك��م احذروا واع��وا جيدآ‬ ‫ملصري غريكم الذي ما زالت اللعنة عليه قائمة‪.‬‬

‫‪Email : aliraqeyaalaan@yahoo.com‬‬

‫‪ 2000‬هندية للحمل البديل لبريطانيات في ‪2011‬‬ ‫كش��فت دراس��ة جديدة أن حن��و ‪2000‬‬ ‫حال��ة والدة ع��ن طري��ق احلم��ل البدي��ل‬ ‫ج��رت يف اهلند خالل العام ‪ ،2011‬وأن نصف‬ ‫املوالي��د نقل��وا إىل بريطاني��ا‪ .‬وذك��رت‬ ‫صحيف��ة «تلغراف» الربيطاني��ة أن الطبيب‬ ‫راده��ي ش��ارما ال��ذي كلفت��ه احلكوم��ة‬

‫اهلندية بدراسة ازدهار عالجات اخلصوبة‬ ‫يف الب�لاد‪ ،‬وجد أن قرابة ألف��ي حالة والدة‬ ‫ج��رت يف اهلن��د خ�لال الع��ام الفائ��ت عن‬ ‫طريق األمه��ات البديالت‪ .‬وقال‪ :‬إن نصف‬ ‫ه��ذه املواليد نقلوا إىل بريطانيا‪ .‬وأش��ار إىل‬ ‫أن النس��اء اهلندي��ات يتلق�ين قرابة ‪ 9‬آالف‬

‫وليام وكيت يتدربان‬ ‫على مكافحة الخطف‬ ‫خض��ع دوق ودوق��ة كيمربي��دج‪،‬‬ ‫األمري ولي��ام وزوجته كيت‪ ،‬لتدريبات‬ ‫جدي��دة عل��ى ي��د الق��وات اخلاص��ة‬ ‫الربيطاني��ة ح��ول عملي��ات مكافح��ة‬ ‫اخلط��ف‪ ،‬م��ع تزاي��د املخ��اوف م��ن أن‬ ‫يت��م اس��تهدافهما م��ن قب��ل اجلماعات‬ ‫االرهابي��ة‪ ،‬خ�لال احتف��االت اليوبي��ل‬ ‫املاس��ي للملك��ة وأوملبي��اد لن��دن صي��ف‬ ‫العام احلالي‪.‬وقالت صحيفة «ديلي ستار‬ ‫صندي» أمس إن أح��د التدريبات كان‬ ‫ً‬ ‫واقعي��ا إىل درج��ة أن دوقة كيمربيدج‬ ‫أُصيبت بالرعب من أصوات اطالق النار‬

‫واالنفج��ارات‪ ،‬بع��د قيامها بسلس��لة من‬ ‫الزيارات بصحبة زوجها األمري وليام إىل‬ ‫مقر القوات اخلاص��ة الربيطانية ملعرفة‬ ‫م��ا يتعني عليهما القي��ام به إذا ما حاول‬ ‫ارهابيون اختطافهما‪.‬‬ ‫وأضاف��ت ان أف��راداً من ف��وج النخبة‬ ‫بالقوات املس��لحة الربيطانية دربوا دوق‬ ‫ودوقة كيمربيدج عل��ى مهارات البقاء‬ ‫عل��ى قي��د احلي��اة‪ ،‬وزودوا كي��ت (‪30‬‬ ‫عام��ا) وزوجها األم�ير ولي��ام (‪ً 29‬‬ ‫ً‬ ‫عاما)‬ ‫مبسدسني الستخدامهما لدى تعرضهما‬ ‫لعملية اختطاف حقيقية‪.‬‬

‫دوالر مقاب��ل الت�برع ببويض��ات ومح��ل‬ ‫املوالي��د‪ .‬وقال��ت الصحيف��ة‪ :‬إن مس��ألة أن‬ ‫يصبح الربيطانيون ً‬ ‫أهال عن طريق احلمل‬ ‫البديل‪ ،‬تكلفهم قرابة ‪ 40‬ألف دوالر‪ .‬ولفت‬ ‫الباح��ث إىل وجود ‪ 600‬عي��ادة للتخصيب‬ ‫االصطناعي يف اهلند‪.‬‬


n197