Page 3

‫اعصفحةل‪2‬‬

‫اعد لاعس ش ل‬

‫جد ل د لرل للرلاد لالخل للشد لخل د ل‬

‫الدالي تلرران‪ :‬بشار األسد وعا لت سلقتلو كما قت القذافي‬ ‫نقلت صحلفة الدالي تلريران عين‬

‫على إخفاق في االسيتي يابية ليحيركية‬

‫عضو الم لس التينيفيليذي ليليمي يليس‬

‫الشعر السوري السليميلية ‪ ” ،‬وأييان‬

‫األوس‬

‫الوطني السوري هلثم الماليح أ بشيار‬

‫المالح ‪ ”:‬األسد وعا لت سلقيتيليو فيي‬

‫إلى العودة إلى براطانلا أو عليى األقي‬

‫األسييد أغييلييق ك ي الييفييرص لييلييخييروج‬

‫سوراة ‪ ،‬وخطواتهم المقبيلية سيتيكيو‬

‫الهروب من دمشق مع أوالدها الث ثية ‪،‬‬

‫عرينا علل‬

‫وتيتيحييدث اليتيقيياراير فيي الشيير‬ ‫أ أسماء زوجة بشيار سيعيت‬

‫وكانيت صيحيليفية اليميصيري االسيبيوع‬

‫السلمي اآلمن من سوراة بسبر قمعي‬

‫دمواة ‪ ،‬فقب شهران فق‬

‫الوحشي للمتظاهران السلمللن ‪ ،‬وقاا‬

‫خيروجييًا آميينييًا لييكيين عييويييًا عيين الييرد‬

‫المايي كشفت عن ذلك في ميحياولية‬

‫القايي السابيق اليذي أمضيى عيقيود‬

‫اإلا ابي قام بإراقة م اد مين اليدمياء ‪،‬‬

‫للهيروب مين سيوراية ليكين عيميليليات‬

‫في الس و السوراة بيأني ايتينيبيأ مين‬

‫وبالتالي نهاات ستيكيو نيفيس نيهيااية‬

‫ال ي ييلييل الييحيير قييرب مييطييار دمشييق‬

‫القذافي ‪”.‬‬

‫أحبطت المحاولة ‪.‬‬

‫خ ا خبرت في العم اليحيقيوقيي أ‬ ‫اُقت بشار األسد وزوجت وأطفيالي رد‬

‫ال ملع استعد لرحل األسد‬ ‫أما بالنسبة إلارا ‪ ،‬فها هيو وزاير‬

‫وأهملة حداث صالحي تكمن فيي‬

‫ونبل بري ‪ ،‬ب ومن اذكير بيري اآل ؟‬

‫خارجلتها علي أكبر صالحي اقوا فيي‬

‫أن من أبرز المطلعلن على حقلقة ميا‬

‫ال ملع بات اسيتيعيد‬

‫وبالنسبة لحماس فها هو زعلم الحركة‬

‫مؤتمر صحافي عيليى هياميل قيمية‬

‫ادور في سوراا ‪ ،‬وبالتأكلد إن اعلم أ‬

‫لمرحلة ما بعد طاغيلية دمشيق بشيار‬

‫خالد مشع اص لألرد‬

‫بصحبة وليي‬

‫االتحاد األفراقي بالعاصمة اإلثلوبيلية ‪،‬‬

‫معارخ االسبوع الفا ت بلين الي يليل‬

‫األسد ‪ ،‬وهذا األمر بات وايحيًا سيواء‬

‫العهد القطري بعد غلاب ‪ 12‬عياميًا ‪،‬‬

‫إن اتعلن على النظام األسيدي إجيراء‬

‫الحر وجلل الطاغلة كانت تدور عيليى‬

‫ليدايهيم‬

‫بعد ‪ 8‬كللومترات من قصر بشار األسيد‬

‫اسيميحيوا‬

‫‪ ،‬وكانيت أصيوات اليميعيارخ تسيميع‬

‫إذا كا‬

‫هناخ من م حظية حيوا‬

‫م راات األمور تي يا‬ ‫الوايح اللوم أ‬

‫سيورايا ‪ ،‬فيإ‬

‫بالنسبة لحماس أو األكيراد ‪ ،‬وحيتيى‬ ‫البع‬

‫أما لبنا ‪ ،‬فقد طاا صميت عيو‬

‫وابدو أ‬

‫ولي عهد قطر اصطحب معي‬

‫في لبنا ‪ ،‬واألهم مؤخر هيو‬

‫كضامن لحسن السلرة والسليوخ فيي‬

‫نيفيسيهيا ‪،‬‬

‫بيات‬

‫ما بات اصدر مين إايرا‬

‫قادم األاام ‪ ،‬خصوصًا أ‬

‫مشعي‬

‫فال ملع بدأ اقف من المركر ‪ ،‬ومين‬

‫ساكنًا للفناد‬

‫لم افع فإن استعد لذلك ‪.‬‬

‫اندالع الثورة السوراة ‪ ،‬وعلى خيليفيلية‬

‫فبالنسبة لألكراد ‪ ،‬فها هو مسعيود‬ ‫بارزاني ر لس إقللم كردستا اليعيرا‬ ‫ادعو في كلمة ل في مؤتمر ال اليليات‬ ‫الكرداة السوراة بالخارج ‪ ،‬واليذي بيدأ‬

‫بعد أ غادر دمشق منيذ‬

‫انتخابات حرة‪ .‬ا ر أ اكيو‬ ‫الدستور المناسر وا ر أ‬

‫ألح اب سلاسلة مختليفية بيميميارسية‬

‫بويوح في قصير األسيد ‪ .‬ليذا فيإ‬

‫أنشطتها بحراة في الب د ‪ ،‬مضلفًا أني‬

‫صالحي بيات ايتيحيدث بيوييوح عين‬

‫ا ر إعطاء سوراا خلار الوقت‪.‬‬

‫غضر القلادة األسداة علل بادئ األايام‬ ‫ألن ت رأ بإع‬

‫استعداد‬

‫ليليتيوسي‬

‫إمكانلة حدوث فرا بشك‬

‫وهذ للست القصة ‪ ،‬فصياليحيي‬

‫في سوراا ‪ ،‬فاألكلد أ الي يميليع بيات‬

‫إذا حيدث أي‬

‫استعد لمرحلة رحل األسد ‪ ،‬وأوليهيم‬

‫اقوا وهذا األهم ‪ :‬بأن‬

‫بلن األسد واإلخوا المسيليميلين فيي‬

‫فرا بشك مفاجئ فيي سيورايا في‬

‫سوراا ‪.‬‬

‫أحد امكن أ اتوقع النتا ج ‪ ،‬قد تيكيو‬

‫وحري بالقوا أ األميلين اليعيام‬

‫العواقر أسوأ ألن ربما تنيدليع حيروب‬

‫بييحييضييور مييمييثييلييي األحي اب اليي‪11‬‬

‫لل امعة العربلة نبل العربي قد طيلير‬

‫داخللة واشتباكات داخللة بلن الينياس ‪،‬‬

‫المنضواة في إطار الم لس اليوطينيي‬

‫من مشع إاصاا رسيالية ليأليسيد ‪،‬‬

‫وهذا اعني أ صالحيي بيات ايتيوقيع‬

‫الكردي السوري ‪ ،‬إلى نبذ خي فياتيهيم‬

‫وهي الرسالة التي لم تص ‪ ،‬بيحيسير‬

‫نهااة طاغلة دمشق ‪ ،‬فيهيو ايقيوليهيا‬

‫واالبتعاد عين اليحي بيلية الضيليقية ‪،‬‬

‫ما كشفت هذ الصحلفة ال معة قيبي‬

‫بصراحة ‪ ،‬وذلك اعني أ طهرا بياتيت‬

‫أعمال السبت المايي بمدانية أربيلي‬

‫مشع من يمن‬

‫ومشتيرطيًا تيوحيليد الصيف اليكيردي‬

‫المايلة ‪ ،‬وعلل فإ‬

‫السوري يمانًا لحصيوا اليدعيم مين‬

‫القاف ان من المركر األسدي ‪.‬‬

‫ميفياجيئ‬

‫تتحسر لألسوأ ‪ ،‬مثلها ميثي‬

‫حلفاؤ ‪.‬‬

‫حيمياس‬

‫واألكراد وغلرهم في لبنا ‪.‬‬

‫قلادة إقللم كردستا ‪.‬‬

‫مفتي الثورة السوراة اص بس م الى المملكة االردنلة‬ ‫ل أ مفتي درعا وإميام اليميسي يد‬ ‫العمري الشل احميد الصيلياصينية إليى‬ ‫الرمثا اليحيدوداية ليلينيضيم إليى مينيات‬

‫نقلت الشل إلى عميا بيعيد إجيراءات‬

‫فيي السييليا‬

‫ذاتي ‪ ،‬أكيد مسييؤوا‬

‫التكفل الرسملة وتأملين ميني ا خياص‬

‫في المفويلة العللا ليألميم اليميتيحيدة‬

‫ل في العاصمة عما ‪.‬‬

‫لشؤو ال جنلن هينيا إ اليميفيوييلية‬

‫واطلق على الشل الضرار مفي ير‬

‫تسعى الى توفلر دعم دولي للحكيومية‬

‫بشار األسد ‪ ،‬بلنما توقعت اليميفيوييلية‬

‫الييثييورة فييي ميينييتييصييف آذار‪ /‬مييارس‬

‫األردنلة ‪ ،‬لتمكلنها من استضيافية أعيداد‬

‫اليعييلييليا لي جيينييلين تييدفييق اآلالن ميين‬

‫المايي ‪ ،‬وعثرت عناصر مين الي يليل‬

‫أكبر من ال جنلن السورايلين فيي حياا‬

‫ال جنلن ال دد عبر الحدود خ ا األايام‬

‫عيليى الشيلي فسياعيدتي وقيدميت لي‬

‫المقبلة ‪.‬‬

‫الم بس والطعام قب ا تينيقيلي اليى‬

‫المنشقلن عن نظام الير يليس السيوري‬

‫وذكر مراس صحلفة العرب الليوم‬

‫ال هات المختصة ‪.‬‬

‫ازداد تدفقهم إلى أرايي المملكة ‪.‬‬ ‫وتوقع المصدر في تصراح نقيليتي‬ ‫" الرد" ‪ ،‬زاادة أعداد ال جنلن (‪ )..‬بحليث‬

‫في الرمثا أ الصلاصنية وصي اليرميثيا‬

‫ووفق مصادر ال جنلن السورايلين‬

‫ال تستطلع المدارس والميسيتيشيفيليات‬

‫عن طراق الشلك الحدودي عبر منطقية‬

‫في اليرميثيا فيا السيليطيات السيوراية‬

‫األردنلة استلعابهم ‪ ،‬وباليتياليي اصيعير‬

‫ت شهاب المحاذاة لبيليدة اليطيرة فيي‬

‫اعتقلت شقلق الشل الصيلياصينية فيور‬

‫حلنها عليى اليدولية أ تيتيحيمي األمير‬

‫لواء الرمثيا ‪ .‬ونيقيليت الصيحيليفية عين‬

‫عييلييمييهييا بييمييرييادرة الشييل ي الييحييدود‬

‫مصدر أمني قول إ جيهيات ميخيتيصية‬

‫السوراة ‪.‬‬

‫وحدها‪.‬‬

‫‪www.facebook.com/freesyrian.newspaper‬‬

‫‪freesyrian.newspaper@gmail.com‬‬

صحيفة احرار سوريا العدد التاسع عشر  

جريدة أحرار سوريا (جريدة أحرار دوما سابقاً) .. ... جريدة إسبوعية صدرت في سوريا في مدينة دوما بريف دمشق ، تهتم بقضايا الثورة السورية ضد نظام...

Advertisement