Issuu on Google+

‫برنامج الدورة الولى‬ ‫‪ -1‬التوزيع الزمني لبرنامج الدورة الولى ‪.‬‬ ‫رقـم الـوحـدة‬

‫‪-1‬‬

‫‪ -2‬عنـوانـــها‬

‫العـلقـات بـين الكـائـنات الـحـية وتـفـاعـلـها مـع الـوسـط ‪.‬‬

‫‪ -3‬المـكتـسـبات الـقـبـلــية‬

‫مميزات الكائنات الحية‪ ،‬تنوعها‪ ،‬محيطها ‪ .‬المباديء الولى للرسم‪.‬‬

‫الـمـضـامـيـن المـراد دراسـتـــــهـا‬

‫‪-4‬‬

‫* ملحظة وسط طبيعي‬

‫‪‬‬

‫الــوحـــــدة الولــــــــى‬

‫‪6‬‬

‫‬‫‪-‬‬

‫عند النباتات‬

‫‪......................................................................................................................................‬‬

‫‪..........................................................................................................................................‬‬

‫التغذية‪:‬‬

‫‪‬‬

‫ النظام الغذائي القارت عند‬‫النسان‪...............................................................................................................‬‬

‫‪‬‬

‫‪‬‬

‫ دراسة مقارنة للنظام الغذائي اللحم والنظام الغذائي‬‫العاشب‪...................................................................‬‬ ‫التغذية عند‬ ‫النباتات‪.......................................................................................................................................‬‬ ‫السلسل والشبكات الغذائية‪ -‬الشارة إلى إنتاج المادة وتدفق‬ ‫الطاقة‬

‫‪‬‬

‫س‬

‫‪.......................................................................................................................................‬‬

‫تنوع مكونات الوس ط‪ -‬حيوانات ونباتات مع الشارة إلى الكائنات‬ ‫‬‫المجهرية‪ .‬إعطاء فكرة أولية عن الخلية كوحدة تركيبية للكائن الحي‪.‬‬ ‫التنفس في أوساط مختلفة‪ :‬تنوع الكائنات الحية وتكيفها مع وسط‬ ‫عيشها‪ ،‬دراسة مقارنة قصد التعميم‪:‬‬ ‫عند الحيوانات‬

‫‪ -5‬الغلف‬ ‫الزمني‬

‫‪.........................................................‬‬

‫تصنيف الكائنات‬

‫‪04‬‬ ‫‪02‬‬

‫س‬ ‫س‬

‫‪04‬‬

‫س‬

‫‪ 04‬س‬ ‫‪ 02‬س‬

‫‪ 02‬س‬

‫‪ -6‬التـقـويـم الغلف الزمني‬ ‫للتقويم‬ ‫‪ 30‬دقيقة‬ ‫التقويم‬

‫القبلي‬

‫الفرض‬ ‫الول‬

‫‪60‬‬ ‫‪60 +‬‬

‫دقيقة‬ ‫دقيقة‬

‫‪ +‬الدعم‬

‫‪ 02‬س‬ ‫‪60‬‬ ‫‪60 +‬‬

‫‪ 02‬س‬ ‫الفرض‬ ‫الثاني‬ ‫‪ +‬الدعم‬

‫دقيقة‬ ‫دقيقة‬

‫‪ 90‬دقيقة‬


‫الحية ‪.....................................................................................................................‬‬

‫تقويم إجمالي‬

‫التوازنات‬

‫‪‬‬

‫الطبيعية‬

‫‪........................................................................................................................................‬‬

‫‪ -5‬عناصر‬ ‫المنهجية‬

‫التصال المباشر بالطبيعة‪ ،‬المناولة‪ ،‬إنجاز الرسوم والنماذج ‪ ،‬الستقصاء‪ ،‬تقنيات جمع العينات ‪ ،‬التصنيف ‪،‬‬ ‫استعمال الدوات ‪ ،‬التحليل والتركيب‪.‬‬

‫المجال الرئيسي الول ‪ :‬ملحظة وسط طبيعي‪ 6 ) :‬س(‬

‫تركز مقاربة هذا الموضوع على وضع التلميذ في اتصال أولي ومباشر مع وسط طبيعي في إطار دراسة ممنهجة ومبسطة‬ ‫للوسط‪ .‬يراد من هذه الدراسة‪:‬‬ ‫ الكشف عن مكونات الوسط ‪ :‬الجزء الحي والجزء غير الحي ‪.‬‬‫ إبراز وجود تنوع في الوساط وتنوع في الكائنات الحية بما فيها الكائنات الدقيقة والمجهرية مع اعتبار أن الخلية‬‫وحدة تركيبية للكائن الحي‪.‬‬ ‫المجال‬

‫الهداف ‪ ،‬المهارات والنشطة‬

‫الوسائل والمناولت والتجارب‬


‫الفرعي‬ ‫مكونات‬ ‫الوسط‪.‬‬

‫تنظيم خرجة ميدانية لوسط طبيعي قريب من المؤسسة‬ ‫•‬ ‫يسهل على التلميذ التعامل معه‪ ,‬يتم خللها‪:‬‬ ‫ التدرب على بعض تقنيات الميدان‪ :‬أخد العينات) نباتات‪,‬‬‫حيوانات وكائنات أخرى‪ ,‬التربة‪.(...‬‬ ‫ التدرب على الملحظة المباشرة وعلى تدوين الملحظات‪:‬‬‫إنجاز رسيمة) ‪ (Croquis‬للوسط يبين مكونات هذا الوسط‪ .‬يمكن‬ ‫تمثيل مكونات هذا الوسط على تصميم‪ ,‬يقدم للتلميذ على‬ ‫شكل مستنسخ‪.‬‬

‫‪-‬‬

‫ملحظة عينة من التربة بواسطة المكبر‬ ‫الزوجي‬

‫ تدوين الملحظات المسجلة بخصوص العناصر المكونة للوسط‪.‬‬‫ التوصل إلى أن الوسط يتكون من جزء حي وجزء غير حي‪.‬‬‫استغلل معطيات الخرجة إلى جانب وثائق مختلفة‬ ‫•‬ ‫) صور‪ ,‬صور شفافة‪ ,‬أشرطة ‪ٌ(..‬قصد التوصل إلى‪:‬‬

‫تنوع‬ ‫مكونات‬ ‫ تنوع الوساط الطبيعية ) غابة‪ ,‬ضاية‪ ,‬ساحل‪ ,‬مرج‪ ,‬واد‪.(..‬‬‫الوسط‬ ‫ تنوع الكائنات الحية ) حيوانات ونباتات وغيرها(‪.‬‬‫حيوانات‬ ‫استخراج الفونة الدقيقة للتربة وملحظتها بواسطة‬ ‫ونباتات مع •‬ ‫المكبر الزوجي‪ .‬تعزيز هذه الملحظة بوثائق) صور أو صور‬ ‫الشارة‬ ‫شفافة( للتوصل بأن التربة وسط حي يحتوي على كائنات دقيقة‪.‬‬ ‫إلى‬ ‫الشارة إلى وجود الكائنات المجهرية من خلل‬ ‫•‬ ‫الكائنات‬ ‫ملحظة وثائق) إمكانية استعمال المجهر(‪.‬‬ ‫تركيب المعطيات السابقة للتعبير عن وجود تنوع في‬ ‫المجهرية‪• .‬‬ ‫الوساط وفي الكائنات الحية‪.‬‬

‫إعطاء‬ ‫فكرة عن‬ ‫الخلية‬ ‫كوحدة‬ ‫تركيبية‬

‫الشارة إلى العناصر المكونة للمجهر الضوئي وكيفية‬ ‫•‬ ‫إنجاز التحضيرية المجهرية وملحظتها وكيفية حساب‬ ‫التكبير) يمكن تقديم هذه المعطيات في شكل مستنسخ(‪.‬‬ ‫إنجاز تحضير مجهري لخليا الوجه الداخلي للخد وخليا‬ ‫•‬ ‫بشرة البصل وخليا كائنات أحادية الخلية وتمثيلها بواسطة رسوم‬ ‫مع تعزيزها بتحاضير مجهرية جاهزة ) ‪ (commerciales‬وبصور‬

‫ استخراج مكونات التربة بواسطة جهاز‬‫‪Berlèse‬‬

‫ الملحظة المجهرية لكائنات مجهرية تعيش‬‫في التربة‪.‬‬

‫‪ -‬الملحظة المجهرية لخليا الوجه الداخلي للخذ‬


‫شفافة قصد تعميم مفهوم الخلية‪.‬‬ ‫صياغة أولية لمفهوم الخلية‪.‬‬ ‫•‬

‫للكائن‬ ‫الحي‪.‬‬

‫المجال الرئيسي الثاني ‪ :‬التنفس في أوساط مختلفة‪ 6 ) :‬س(‬

‫ترتكز دراسة التنفس على إبراز تنوع الكائنات الحية وتكيفها مع وسط عيشها انطلاقا من دراسة مقارنة اقصد التعميم‪ :‬عند الحيوانات‪ -‬عند النباتات‪ ،‬وترمي إلى‪:‬‬ ‫‪-‬‬

‫دراسة موضوع التنفس في أوساط مختلفة من منظور بيئي‪.‬‬

‫‪-‬‬

‫إبراز التنفس كوظيفة من الوظائف الكبرى التي تجعل الكائن الحي يتفاعل مع الوسط‪.‬‬

‫‪-‬‬

‫الرتقاء بدراسة التبادلت الغازية من الملظحظة ظاهريا )الحركات التنفسية( إلى الكشف عن مساظحات التبادلت التنفسية‪.‬‬

‫‪-‬‬

‫اعتبار التختل ف الملظحظ على مستوى شراظحة العضاء التنفسية راجع إلى تكيف الكائن الحي مع الوسط‪.‬‬

‫المجال الفرعي‬ ‫التبادلت‬ ‫الغازية بين‬ ‫الكائن الحي‬ ‫ووسط عيشه‪.‬‬

‫الكائنات الحية‬ ‫تتنفس في‬ ‫الوسط الهوائي‪.‬‬

‫الكائنات الحية‬

‫الهدا ف‪ ،‬المهارات والنشطة‬ ‫ الكشف عن طريق المناولة عن التبادلت الغازية التنفسية‪:‬‬‫‪ .‬عند النسان‪.‬‬ ‫‪ .‬عند بعض الكائنات الحية ) سمكة‪ -‬فطر‪ -‬جرادة‪.(...‬‬ ‫ استغلل النتائج المحصل عليها للتوصل إلى أن الكائنات الحية تأتخذ‬‫الكسجين وتطرح ثاني أكسيد الكربون من وسط عيشها‪.‬‬ ‫ التعر ف على العضاء التي تتم على مستواها التبادلت الغازية التنفسية‬‫في الوسط الهوائي‪ ،‬وتخاصيات هذه العضاء‪ ،‬عند النسان وبعض‬ ‫الحيوانات )الحلزون والجراد( من تخلل الملظحظة والتشريح واستغلل‬ ‫صور وصور شفافة مع التمييز بين التنفس الرئوي والتنس القصبي‪.‬‬ ‫ التعر ف على مميزات التنفس عند النباتات في الوسط الهوائي والعضاء‬‫التي تتم على مستواه هذه التبادلت‪.‬‬ ‫ استخل ص تخاصيات العضاء التنفسية في الوسط الهوائي‪.‬‬‫ التعر ف على العضاء التنفسية في الوسط المائي عند بعض الكائنات‬‫الحية) السمكة – العيلودة‪(...‬وتخاصيات هذه العضاء من تخلل إنجاز‬ ‫مناولت واستغلل معطيات وصور‪.‬‬

‫الوسائل والمناولت والتجارب‬ ‫مناولتي الكشف عن‪:‬‬ ‫ طرح ثنائي أوكسيد الكربون‬‫‪ -‬أتخذ الكسجين‬

‫ تشريح الحلزون والجراد‬‫ ملظحظة صور للجهاز التنفسي للنسان والحلزون‬‫والجراد‬ ‫‪ -‬الملظحظة المجرية للثغور عند النباتات‪.‬‬

‫ الكشف عن التيار المائي العابر للغلصم عند السمكة‬‫ تشريح الجهاز التنفسي عند السمكة وملظحظة بنية الغلصم‬‫‪ -‬الكشف عن التنفس عند نبات مائي ) العيلودة مثل(‬


‫تتنفس في‬ ‫الوسط المائي‪.‬‬

‫ إبراز تخاصيات العضاء التنفسية عند هذه الكائنات‪.‬‬‫ تركيب جميع المعطيات السابقة لتعميم مفهوم التنفس‪ :‬بالرغم من تنوع‬‫الكائنات الحية فهي تتوفر على أعضاء تنفسية مكيفة مع وسط العيش‬ ‫تشترك في كونها تتميز بمساظحة تبادل كبيرة تسمح بتبادل الغازات‬ ‫التنفسية مع الوسط‪.‬‬

‫المجال الرئيسي الثالث ‪ :‬التغذية‪ :‬النظام الغذائي القارت عند النسان‪ -‬دراسة مقارنة للنظام الغذائي اللظحم والنظام الغذائي العاشب‪-‬التغذية عند النباتات )‪ 8‬س(‪.‬‬ ‫يرتكز هذا الموضوع بالساس على تعميق مفهوم التكيف‪ ،‬وذلك بجعل المتعلم يدرك أن النظام الغذائي سواء عند النسان أو الحيوانات رهين بخاصيات بنيوية معينة‪ .‬ويرمي كذلك إلى‬ ‫بناء مفهوم النتاج الولي من تخلل دراسة الشروط اللزمة لتركيب المادة العضوية من طر ف النباتات‪ ،‬كما يستهد ف‪:‬‬

‫ مقاربة التغذية من منظور بيئي باعتبارها وظيفة تمكن الكائن الحي من التفاعل مع الوسط‪.‬‬‫ إعطاء أهمية للجانب الشراظحي دون الجانب الفيزيولوجي) الهضم والمتصا ص ونقل مواد القيت( على أساس أن هذا الجانب سيتم تناوله في مستويات أعلى‪.‬‬‫ الربط بين النظمة الغذائية المختلفة والبنيات الشراظحية المكيفة مع كل نظام غذائي‪.‬‬‫ تقريب التلميذ من مفهوم التغذية الذاتية والتغذية غير الذاتية والتمهيد للتطرق فيما بعد إلى السلسل الغذائية وإنتاج المادة وتدفق الطااقة‪.‬‬‫بالنسبة للتغذية عند النبات التخضر‪ ،‬الاقتصار على الجوانب التي تبرز بأن هذا التخير منتجا أوليا للطااقة وأيضا اقادرا على تركيب المادة العضوية في شكل مدتخرات‬ ‫تخزن الطااقة) تفادي الدراسة الممنهجة للتركيب الضوئي كظاهرة إظحيائية(‪.‬‬ ‫الوسائل والمناولت والتجارب‬ ‫الهدا ف‪ ،‬المهارات والنشطة‬ ‫المجال الفرعي‬ ‫ الكشف عن وجود نظام أسنان كامل عند النسان من تخلل‪ :‬ملظحظة‬‫السنان في مكانها والتعر ف عليها ‪-‬تحديد الصيغة السنية‪.‬‬ ‫النظام الغذائي‬ ‫ ملظحظة هيكل عظمي لرأس النسان والسنان‪.‬‬‫ تحديد ظحركات الفك السفلي ودور لقمة المفصل في هذه الحركات‪.‬‬‫القارت عند‬ ‫ إنجاز رسم لسن النسان‬‫ تحديد وظيفة كل نوع من السنان‪.‬‬‫النسان‪.‬‬ ‫يمكن إدراج النبوب الهضمي عند النسان لمقارنته مع النبوبين الهضميين‬ ‫ ملظحظة النبوب الهضمي للنسان‪.‬‬‫اللظحم والعاشب‪.‬‬ ‫ استخل ص مميزات النظام الغذائي القارت‪.‬‬‫ مقارنة بين نظام السنان عند كل من اللظحم والعاشب من تخلل‪ :‬ملظحظة‬‫السنان على الهيكل العضمي للرأس وتحديد الصيغة السنية للظحم‬ ‫ ملظحظة هيكل عظمي لرأس ظحيوان عاشب والسنان‪.‬‬‫والعاشب‬ ‫دراسة ��قارنة‬ ‫ ملظحظة هيكل عظمي لرأس ظحيوان لظحم والسنان‬‫ مقارنة بين النبوب الهضمي عند اللظحم والعاشب من تخلل‪:‬‬‫للنظام الغذائي‬ ‫‪ .‬تعضي النبوب الهضمي لكل من العاشب واللظحم‪.‬‬ ‫العاشب والنظام‬ ‫ ملظحظة النبوب الهضمي لكل من الحيوانين ومقارنتهما‪.‬‬‫‪ .‬الشارة إلى المدة الزمنية لعملية الهضم عند كل من اللظحم والعاشب‪.‬‬ ‫الغذائي اللظحم‪.‬‬ ‫ استنتاج )عبر المقارنة( مميزات النظام الغذائي عند اللظحم والعاشب‪.‬‬‫ الكشف تجريبيا عن الحاجيات الغذائية للنبات التخضر‪ :‬الماء‪ ،‬الملح‬‫المعدنية‪ ،‬ثاني أكسيد الكربون‪ ،‬الضوء‪.‬‬ ‫ تجارب الكشف عن الحاجات الغذائية عند النباتات‬‫‪ -‬الشارة إلى وجود علاقة بين النبات التخضر والوسط )يأتخذ النبات‬


‫التغذية عند‬ ‫النباتات‪.‬‬ ‫‪.‬‬

‫ظحاجياته من الجزء غير الحي‪ -‬الجزء المعدني‪ -‬والضوء من الشمس(‪.‬‬ ‫ الكشف تجريبيا عن تركيب المادة العضوية من طر ف النبات التخضر‬‫على مستوى الوراق‪.‬‬ ‫ الكشف بواسطة المناولة عن تخزين المادة العضوية المركبة في بعض‬‫أعضاء النبات)درنات‪ -‬بذور‪ -‬ثمار‪.(...‬‬ ‫ الشارة إلى أهمية هذا التخزين بالنسبة للنبات والكائنات الحية التخرى‪.‬‬‫الشارة كذلك إلى دور النبات التخضر في الربط بين الجزء المعدني‬ ‫والجزء غير المعدني للوسط‪.‬‬

‫ إنجاز رسوم بيانية تترجم النتائج التجريبية‬‫ ملظحظة البنيات المسؤولة عن امتصا ص الماء ولملح‬‫المعدنية عن النباتات وإنجاز رسوم لها‪.‬‬ ‫ تجربة الكشف عن تركيب المادة العضوية من طر ف نبات‬‫أتخضر هوائي ومائي‪.‬‬ ‫ مناولة الكشف عن تخزين المادة العضوية على مستوى‬‫البذور والدرنات‪.‬‬

‫المجال الرئيسي الرابع‪ :‬السلسل والشبكات الغذائية‪ .‬الشارة إلى إنتاج المادة وتدفق الطاقة‪ 2).‬س(‬ ‫تركز المقاربة على ما يلي ‪:‬‬ ‫ الكائنات الحية التي تعيش في نفس الوسط ترتبط فيما بينها بعلاقات غذائية يتم التعبير عنها بواسطة سلسل وشبكات غذائية‪.‬‬‫ إبراز أن النباتات والحيوانات تنتج المادة العضوية المخزنة للطااقة‪.‬‬‫ أبراز أن السلسل والشبكات الغذائية تسمح بالتدفق الموازي للمادة وللطااقة عبر مختلف الحلقات‪.‬‬‫المجال الفرعي‬ ‫السلسل‬ ‫والشبكات‬ ‫الغذائية‪.‬‬

‫إنتاج المادة‬ ‫وتدفق الطااقة‪.‬‬

‫الهدا ف‪ ،‬المهارات والنشطة‬ ‫ التعبير عن العلاقات الغذائية في وسط ما من تخلل‪:‬‬‫‪ .‬إنجاز مثال سلسلة غذائية مبسطة‪.‬‬ ‫‪ .‬إدماج عدة سلسل غذائية لوسط معين للتوصل إلى الشبكة الغذائية‪.‬‬ ‫ الكشف عن إنتاج المادة من طر ف الحيوان والنبات من تخلل أمثلة‪:‬‬‫‪ .‬الزيادة في الوزن وفي البعاد)النمو(‪.‬‬ ‫‪ .‬الشارة إلى وجود علاقة بين إنتاج المادة والعلاقة الغذائية في‬ ‫الوسط‪.‬‬ ‫ التعبير بواسطة الهرم عن تدفق المادة والطااقة في الوسط‪:‬‬‫‪ .‬تحديد مختلف المستويات الغذائية‪.‬‬ ‫‪ .‬التدفق الموازي للمادة والطااقة عبر هذه المستويات مع الشارة إلى‬ ‫الضياع الذي يحصل للمادة والطااقة إثناء هذا التدفق‪.‬‬ ‫ استنتاج أن الطااقة الضوئية)الشمس( تتحول إلى طااقة كيميائية من طر ف‬‫النبات التخضر لتتدفق عبر مختلف ظحلقات السلسل الغذائية في الوسط‪.‬‬

‫الوسائل والمناولت والتجارب‬ ‫ إنجاز أمثلة لسلسل غذائية ولشبكة غذائية داتخل أوساط طبيعية‬‫) غابة‪ ،‬ضاية‪ ،‬بحيرة‪(...‬‬ ‫‪ -‬مقارنة مختلف السلسل وتحديد مكونات السلسلة الغذائية‪.‬‬

‫ دراسة تطور كتلة ظحيوان مع الزمن‪.‬‬‫‪ -‬دراسة تطور انتاج المادة عند النباتات‪.‬‬

‫ تمثيل المعطيات على شكل أهرام ) هرم العداد وهرم‬‫الكتلة وهرم الطااقة(‬

‫‪ -‬إنجاز تخطاطة لدورة المادة‪.‬‬


‫المجال الرئيسي الخامس‪ :‬تصنيف الكائنات الحية والتوازنات الطبيعية‪ 4).‬س(‬ ‫تركز مقاربة هذا الموضوع على ما يلي ‪:‬‬ ‫ اعتبار التصنيف وسيلة لستيعاب التنوع الهائل للكائنات الحية‪..‬‬‫ اعتماد مفاتيح مبسطة للتصنيف تتماشى ومستوى التلميذ ) معايير المظهر الخارجي للكائن الحي ( ‪.‬‬‫ تقريب التلميذ من مفهوم الوسط المتوازن ‪ ،‬وتحسيسه بأهمية الحفاظ على هذا التوازن‪.‬‬‫المجال الفرعي‬

‫الهدا ف‪ ،‬المهارات والنشطة‬

‫تصنيف‬ ‫الكائنات‬ ‫الحية‪.‬‬

‫ البحث عن معايير لتصنيف الحيوانات والنباتات بالاقتصار على المظهر‬‫الخارجي للكائنات الحية‪.‬‬ ‫ استعمال مفتاح مبسط كوسيلة لتصنيف النباتات والحيوانات والكائنات الحية‬‫التخرى‪.‬‬ ‫ملحوظة‪ :‬ل ينبغي تصنيف الطحالب غير الخضراء والشنات والفطريات‬ ‫ضمن النباتات الخضراء لكونها تصنف في مجموعات مستقلة نظرا لتوفرها‬ ‫على مميزات تخاصة‪.‬‬

‫‪ -‬استعمال مفتاح مبسط للحيوانات والنباتات لتصنيف هذه الكائنات‪.‬‬

‫ التوصل إلى مفهوم الوسط المتوازن انطلاقا من مثال لتشكل وسط بيئي‬‫منذ بداية نشأته إلى مرظحلة التوازن‪.‬‬ ‫‪ -‬إدراج بعض المثلة التي تبرز العوامل )النسان بالخصو ص( التي يمكن‬

‫ دراسة مثال لتشكل وسط طبيعي متوازن ) مراظحل تشكل غابة‬‫مثل(‬ ‫‪ -‬القيام بجرد للعوامل التي تخل بالتوازنات الطبيعية ودور النسان‬

‫التوازنات‬ ‫الطبيعية‪.‬‬

‫الوسائل والمناولت والتجارب‬ ‫ ملظحظة ووصف عينات من الكائنات الحية الحيوانية والنباتية التي تم جمعها‬‫من طر ف التلميذ وذلك لستخراج معايير التصنيف ‪.‬‬


‫أن تحدث اتختلل في التوازن البيئي للوسط‪.‬‬ ‫‪ -‬إبراز أهمية الحفاظ على التوازن البيئي للوسط‪.‬‬

‫في ذلك‪.‬‬


Programme de la premiere unité