Issuu on Google+


02 - CHAIRMAN’S MESSAGE

ChAirMAn'S

MESSAGE I

f 2011 was one of the busiest years for Al Wajba Motors, then 2012 will prove to be one of the most exciting. Ever since we secured the exclusive rights to the Bentley marque a decade ago we have striven to deliver only the most exclusive automobiles coupled with a bespoke customer experience that is worthy of the brands we sell. It is perhaps fitting that ten years ago we started out under the iconic wings of Bentley, a quintessentially British luxury car manufacturer as now, a decade on, we introduce another great British automotive brand which also boasts a long-standing race pedigree and rarely-matched performance values. I am of course referring to McLaren Automotive. As such, we are delighted to soon be delivering new exclusive and luxurious showroom facilities for all of our brands to our loyal customers, fulfilling our service promise to its fullest extent and as a measure of gratitude to the loyal patrons of each of our exemplary brands. I have no doubt that our new location will further encourage our growing customer base to come and experience the quality of service that Al Wajba Motors prides itself on delivering. As I reflect on 2011, it is with great satisfaction I look back on what this company has achieved during its journey to this point, but it is with great excitement and anticipation that, now that 2012 is well underway, I look forward and imagine our next great successes further down the road. While we cannot predict what might be waiting for us around the next corner, the one thing we can guarantee is that, by coming along for the ride with Al Wajba Motors, and with a choice of Bentley, Bugatti, Lamborghini and now McLaren, you are certain to enjoy the journey in both luxury and style.

Photography: Brown Image Production

DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05

Abdulrahman bin Ahmed bin Mohamad Al Thani Al Wajba Motors Chairman and Managing Director


‫‪CHAIRMAN’S MESSAGE - 03‬‬

‫كــلــمـــة رئــيــس‬

‫ مــجـلس اإلدارة‬ ‫كانت‬

‫سنة ‪ ٢٠١١‬واحدة من أكثر السنوات نشاطا ملعرض الوجبة‬ ‫موتورز‪ ،‬أما سنة ‪ ٢٠١٢‬فستثبت بكونها واحدة من أكثرها إثارة‪.‬‬

‫منذ حصولنا على احلقوق احلصرية لسيارة بنتلي قبل عقد من الزمن‪ ،‬لم‬ ‫نتوقف عن السعي لتوفير السيارات األكثر متيزا‪ .‬هذا إلى جانب خدمة‬ ‫الزبائن العالية اجلودة التي تتطابق مع العالمات التجارية التي نبيعها‪.‬‬ ‫رمبا كان من املناسب أننا قد بدأنا العمل حتت أجنحة بنتلي‪ ،‬مصنع‬ ‫السيارات البريطانية املعروف بفخامة بضاعته‪ ،‬إذ إننا‪ ،‬وبعد مضي عقد‬ ‫من الزمن‪ ،‬قد أدخلنا منوذج بريطاني أخر من السيارت رفيع املستوى‬ ‫والذي ميلك هو أيضا تاريخا طويال في حلبة السباق ومعايير قوة ال ميكن‬ ‫مطابقتها‪ .‬وبالطبع‪ ،‬أنا أشير هنا الى سيارة ماكالرين‪.‬‬ ‫على هذا النحو‪ ،‬نحن سعداء ألننا سنتمكن عن القريب العاجل من توفير مرافق‬ ‫جديدة أنيقة وفاخرة في كل صاالت العروض لعمالئنا املخلصني‪ .‬وبذلك قد‬ ‫وفينا بوعدنا لتوفير أفضل اخلدمات كمعيار إلمتناننا لكل عمالئنا الدائمني‪.‬‬ ‫وال يساورني شك في أن املوقع اجلديد سوف يحث املزيد من عمالئنا للحضور‬ ‫واإلستمتاع بجودة اخلدمات التي تفخر الوجبةموتورز في توفيرها‪.‬‬ ‫عند النظر الى عام ‪ ،٢٠١١‬يخالني شعور كبير بالرضى عندما أعود بذاكرتي‬ ‫إلى ما اجنزته هذه الشركة خالل مسيرتها إلى ان وصلت الى هذه املرحلة‪.‬‬ ‫اما األن‪ ،‬ونحن في منتصف ‪ ،٢٠١٢‬فإنني اتطلع بإثارة وترقب كبيرين الى‬ ‫كل النجاحات العظيمة التي بإنتظارنا على الطريق‪.‬‬ ‫في حني أننا ال نستطيع التنبؤ مبا قد يكون في انتظارنا على قاب قوسني‬ ‫أو أدنى‪ ،‬إال أن الشيء الوحيد الذي ميكننا ضمانه هو أنك ستتمتع برحلة‬ ‫من الفخامة واألناقة على حد سواء عند زيارتك ملعرض الوجبة موتورز‬ ‫وذلك بتوفيرنا هذه املجموعة من السيارات املمتازة منها بنتلي‪ ،‬وبوغاتي‪،‬‬ ‫والمبورغيني‪ ،‬واآلن ماكالرين‪.‬‬ ‫عبد الرحمن بن أحمد بن محمد آل ثاني‬ ‫رئيس مجلس إدارة الوجبة موتورز‬

‫‪DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05‬‬


04 - CONTENTS

Contents

‫مــــحــــتـويـات‬

AL WAJBA MOTORS Al Amir street, Doha, Qatar Tel: 00974 44 114411 Fax: 00974 44 474427 E-mail: info@alwajbamotors.com Website: www.alwajbamotors.com ‫اﻟﻮﺟﺒﺔ ﻣﻮﺗﻮرز‬ ‫ ﻗﻄﺮ‬،‫ اﻟﺪوﺣﺔ‬،‫ﺷﺎرع ا ﻣﻴﺮ‬ 00974 44 114411 :‫ﺗﻠﻔﻮن‬ 00974 44 474427 :‫ﻓﺎﻛﺲ‬ info@alwajbamotors.com :‫اﻟﺒﺮﻳﺪ اﻻﻟﻜﺘﺮوﻧﻲ‬ www.alwajbamotors.com :‫اﻟﻤﻮﻗﻊ اﻻﻟﻜﺘﺮوﻧﻲ‬

DANA JEWELS All Views expressed in all articles are those of the authors and are not necessarily those of the publisher or Al Wajba Motors. Nothing in the magazine may be reproduced in whole or in part without the written permission of the publisher. Although the publisher has tried to ensure all information inside the magazine is correct, details may be subject to change.

CONTENT James McCarthy, Steve Paugh, Kevin Hackett, WAW and the Grand Heritage Doha SALES Julia Toon, Chirine Halabi CREATIVE DIRECTOR Roula Zinati Ayoub ART & DESIGN Lara Nakhlé, Michael Logaring, Sarah Jabari PHOTOGRAPHY Herbert Villadelrey PRINTED BY Raidy Printing Group PUBLISHED BY Firefly Communications P.O.Box 11596, Doha-Qatar Tel: +974 44340360 Fax: +974 44340359

DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05

06 09 14

6 1 20 4 2 26

‫كلمة مدير العام‬ GM's Message

8 ‫ سوبر‬:‫بنتلي‬

BENTLEY: Super 8

GTC ‫بنتيلي كونتيننتال‬:‫بنتلي‬ BENTLEY: Bentley Continental GTC

‫ ناصر العطية‬:‫ نجم الرماية‬:‫بنتلي‬ BENTLEY: Shooting Star: Nasser Al-Attiyah

‫ الطريق غير المألوﻑ‬:‫بنتلي‬ BENTLEY: Off The Beaten Track

‫ لرجال األعمال‬:‫بنتلي‬ BEN T LEY: Business Class

‫ خنفسة الصواعق‬:‫بوجاتي‬ BUGAT TI: Lightning Bug


CONTENTS - 05

J ‫ المبو تعرض السيارة‬:‫المبورجيني‬ LAMBORGHINI: Lambo Shows The J

‫ المبو ليمبرز سيارة‬:‫المبورجيني‬ ‫ فائقة القوة والرشاقة‬SUV LAMBORGHINI: Lambo Limbers Up Athletic SUV

‫ مكالرين تنجح مع توب جير‬:‫مكالرن‬ McLAREN: McLaren Hits Top Gear

‫ فنون التأثيث الجميلة‬:‫اليف ستايل‬ Lifestyle: The Fine Art of Furnishing

‫ شركة الفنون‬:‫اليف ستايل‬ ‫المعمارية لألخشاب تقدم‬ ‫خدماتها لميلي الفاخرة‬ LIFESTYLE: WAW Serves Up Luxury Miele

‫معرض قطر للسيارات‬ Qatar Motor Show

1 3 36

40 44 51

56 60 4

6 68

72 74

8 7

‫الماكينة الفائقة‬:‫المبورجيني‬ LAMBORGHINI: Extreme Machine

‫"أفينتادور" تأكيد للحياة‬:‫المبورجيني‬ ]‫[الموقف األول‬ LAMBORGHINI: A Life-Affirming Avent(ador)

‫ أنطوني شريف‬:‫مكالرن‬ McLAREN: Antony Sheriff

‫ هو‬:‫ جراند هريتج الدوحة‬:‫اليف ستايل‬ "‫خلق تراث جديد في جو "عالم قديم‬ Lifestyle: Grand Heritage Doha: Creating a New Heritage in an Old-World Ambience

‫ عدالة مجنحة‬:‫أسبوع المرور‬ TRAFFIC WEEK: Winged Justice

‫معرض جنيف للسيارات‬ GENEVA MOTOR Show

DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05


06 - AL WAJBA MOTORS

GM'S MESSAGE

These are busy times for all of us here at Al Wajba Motors as

we prepare, not only for new showroom openings, but also to welcome new product lines our market-leading brands.

I am very proud to announce that, after suggesting to Bentley Motors that the brand loyalty of Bentley Qatar’s customers should be repaid by creating something special and exclusive for this key market, the company is going to produce five limited edition Bentley Flying Spur “Qatar Edition” cars. These cars will only built once and will feature exclusive Qatar-inspired design elements that will not be found on any other Bentley in the world. Also, with news that Bentley and Lamborghini are preparing to launch vehicles into the SUV segment of the market, not only do they add a whole new dimension to our product line-up, but we are already seeing a great deal of demand from our loyal brand customers for these new models once they enter production. I can state with confidence, that since its announcement at Geneva, Bentley are giving special attention to developing the luxury SUV segment in Qatar and the wider GCC. Of course with Qatar being such a strong market for SUVs, this expansion of our key brands’ portfolios is sure to spur growth for

DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05

not only Al Wajba Motors in the coming years, but for the whole of Qatar’s automotive sector, which we believe is also likely to contribute to the nation’s economic development, as well. While enquiries for the SUVs have been high in number, equally we here at Al Wajba Motors could not be happier at the customer reception for the latest addition to our stable of fine automobiles. The McLaren MP4-12C has generated huge interest from both existing and new clients, all of whom have been very quick to place orders for the first deliveries of this allnew sports car. We have already delivered eight MP4-12C’s to their proud new owners. With these additions, and all of the other exciting changes we have both undergone already and that are expected to come in the future months, we continue to deliver our bespoke, customeroriented, services to a growing customer base. Through the remainder of 2012, it is my heartfelt belief that by continuing to build on our strong foundation of success, and with the continued support of you, our loyal clients, we will bolster the reputation of Al Wajba Motors as Qatar’s leading luxury automobile provider even further.


‫‪Al Wajba Motors - 07‬‬

‫كـــلـــــمــــة‬ ‫الــــمـــديــــر الـــعـام‬ ‫لهذه السوق الرئيسية‪ .‬وسيتم بناء هذا النموذج من السيارات مرة واحدة‬ ‫فقط‪ ،‬وسيضم عناصرتصميم مستوحاة حصريا من قطر والتي لن تتواجد‬ ‫في أي سيارة بنتلي أخرى في العالم‪.‬‬ ‫باإلضافة الى ذلك‪ ،‬فمع انتشار النبأ عن أن شركتي بنتلي والمبورغيني‬ ‫تستعدان لطرح سيارات الدفع الرباعي في األسواق‪ ،‬كان لذلك النبأ صدى‬ ‫كبير ليس على سوق منتجاتنا فحسب‪ ،‬بل ايضا على عمال ئنا املخلصني‬ ‫لهذه الشركات إذ اننا نالحظ سلفا تزايد الطلب على هذه النماذج اجلديدة‬ ‫من السيارات‪ .‬كما إنه ميكنني القول بكل ثقة انه‪ ،‬منذ إعالنها عن هذا‬ ‫النبأ في جنيف‪ ،‬فإن شركة بنتلي تولي اهتماما خاصا لتطوير منوذج‬ ‫سيارات الدفع الرباعي الفخمة في قطر ودول مجلس التعاون اخلليجي‪.‬‬ ‫وبطبيعة احلال‪ ،‬مع كون قطر سوق قوية لسيارات الدفع الرباعي‪ ،‬فإن‬ ‫هذا التوسع في عالماتنا التجارية الرئيسية سوف يحفز بكل تأكيد النمو‬ ‫في السنوات املقبلة‪ ،‬ليس فقط لسيارات معرض الوجبة فحسب‪ ،‬بل وعلى‬ ‫مستوى قطاع السيارات بكامله في قطر‪ .‬والذي‪ ،‬في اعتقادنا‪ ،‬من شأنه‬ ‫ايضا أن يساهم في التنمية اإلقتصادية التي تشهدها دولة قطر بقيادة‬ ‫سمو أمير البالد املفدى وولي عهده األمني‪.‬‬ ‫في حني ان اإلستفسارات حول سيارات الدفع الرباعي كثيرة‪ ،‬فإننا‪ ،‬هنا‬ ‫في الوجبة موتورز‪ ،‬ال ميكننا إ لاّ أن نكون أكثر سعادة ملدى استقبال‬ ‫عمالئنا ألحدث إضافة من السيارات اجلميلة الى معرضنا‪ .‬فقد ول ّدت‬ ‫سيارة مكالرين إم‪.‬بي ‪ ١٢-٤‬سي اهتماما كبيرا عند العمالء احلاليني‬ ‫واجلدد‪ ،‬إذ سارع كل منهم لوضع طلب للتوزيع األول من هذه السيارة‬ ‫الرياضيةاجلديدة‪ .‬ولقد قمنا بتسليم ثمانية إم‪.‬بي ‪ ١٢-٤‬سي ألصحابها‬ ‫اجلدد الفخورين‪.‬‬

‫نمر‬

‫جميعنا‪ ،‬في الوجبة موتورز؛ بأوقات زاخرة باألحداث ونحن‬ ‫نستعد‪ ،‬ليس فقط إلفتتاحيات صاالت عرض جديدة‪ ،‬بل أيضا للترحيب‬ ‫بخطوط إنتاج جديدة تز ّو د بها شركتنا‪.‬‬

‫مع كل هذه اإلضافات‪ ،‬وجميع التغيرات األخرى املثيرة التي خضعنا لها‬ ‫في املاضي‪ ،‬والتغيرات املتوقع حصولها في الشهور املقبلة‪ ،‬فإننا ال نزال‬ ‫نقدم اخلدمات الفردية املمتازة لقاعدة عمالئنا املتنامية‪.‬‬

‫أنا فخور جدا لإلعالن عن أن شركة بنتلي موتورز سوف تقوم بإنتاج‬ ‫خمسة مناذج محدودة من سيارة بنتلي فالينج سبير ” ‪”Qatar Edition‬‬ ‫وذلك بعد اإلقتراح لشركة بنتلي انه ينبغي مكافأة زبائننا الكرام على‬ ‫والئهم لسيارة بنتلي في دولة قطر وذلك عبر إنتاج شيء خاص وحصري‬

‫في كامل اعتقادي اننا‪ ،‬خالل الفترة املتبقية من عام ‪ ، ٢٠١٢‬سوف نعزز‬ ‫سمعة معرض الوجبة موتورز كمزود قطر للسيارات الرائد في مجال‬ ‫الفخامة وأبعد من ذلك بكثير‪ ،‬و ذلك من خالل االستمرار في بناء قاعدة‬ ‫قوية للنجاح‪ ،‬وبدعم متواصل منك أنت‪ ،‬عميلنا املخلص‪.‬‬

‫‪DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05‬‬


BENTLEY - 09

Kevin Hackett travels to snow-covered Spain to drive the new Bentley Continental V8.

When Bentley’s top brass said, on the record, a couple

of years ago that its cars would soon be greener to the tune of 40 percent yet still retain that quintessential Bentleyness that we’ve come to know and love, the motoring press raised a collective eyebrow, sighed and thought, “yeah, whatever.” Yet here I am, on a cold, snowy and blustery day in Spain, at the superb Navarra race circuit, climbing into a brand new Continental GT that Bentley says delivers on that very promise.

Mere facts and figures can never sum up an experience that’s supposed to be emotive but with this new car they’re entirely relevant, so bear with me while I go through a few of them. This new model has four fewer cylinders than the usual Conti GT. That’ll be eight, then. And those eight cylinders displace two litres less, making it a 4.0. Then there’s the matter of 25kg saved by having this smaller engine (hardly earth shattering that one, I grant you), a price point 10 percent lower than the W12 and, here’s the really important bit: it has a range between visits to the fuel pumps that’s increased by 50 percent.

DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05


10 - BENTLEY

You might be shrugging your shoulders thinking, “So what? Give me the full fat W12 with all the trimmings!” But wait, think about this: it means that, if you drive one of these on a regular basis, you’ll spend more time enjoying it rather than queuing up at the pumps for a tank full of super unleaded, and that has to be a good thing. The Continental GT has always been the consummate grand tourer. With its glorious cabin roomy enough for four adults to sit in total comfort, combined with truly effortless and staggering performance from its twin-turbo 6.0-litre W12 engine, it was the car that put Bentley back on the map. To tinker around with that winning formula in any way whatsoever must have been a brave step. For a V8 to be a fitting powerplant for a Bentley it needed to feel like it was always like this. I open the reassuringly heavy driver’s door and relax into a seat that would not be out of place in a royal family’s LearJet. There’s nothing whatsoever to give the game away that this is the W12’s lesser brother – it’s still as Bentley as ever. Twisting the key, the differences start to become apparent because the W12 has one of the deepest exhaust rumbles out there and this V8 sounds very different. It’s still a throaty growl, but there’s a hint of hot rod about it, too. I rather like it. So far, so good. Heading out of the pit lane, I emerge onto the track and immediately boot it. It would be rude not to. And despite its four

DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05

cylinder deficit, this thing moves like a W12. Which means it’s blisteringly fast. After three laps my confidence builds sufficiently for me to throw it into the twisty bits and stamp on the throttle whenever there’s a straight worth exploiting before swapping pedals so the brilliant brakes can wipe off speed in huge dollops with a retardation that shifts my internal organs. All the while, the cabin reverberates to the bass baritone of a V8 that sounds like it could be under the bonnet of a de-tuned NASCAR racer.


BENTLEY - 11

“It is nothing short of extraordinary and, after just six laps behind the wheel of the new Bentley, I’ve made up my mind: this is easily the best drivers’ Bentley there has ever been.”

It’s nothing short of extraordinary and, after just six laps behind the wheel of the new Bentley, I can’t understand why anyone would want the W12 instead of this. I’ve made up my mind: this is easily the best drivers’ Bentley there has ever been. Being told there’s just 25kg less weight over the front axle meant little to me just a few minutes ago, but in reality it means the handling is more sprightly than ever before. It actually feels like they’ve reduced the weight by ten times that amount. This thing is alive – less ocean liner and more speedboat. At 2,295kg, it’s still extremely heavy, don’t get me wrong, but it just doesn’t feel it. I need to find out more so, before I get carried away and bin it on one of the trickier corners, I pull in for a chat with the guys responsible. Brian Gush, Bentley’s chief development engineer, shows me round the exterior changes first. There’s a new, sharper front bumper treatment; a new, more upright and black-painted grille; new 21-inch wheel designs; a new rear valance; new “figure eight” exhaust tips and, if all that wasn’t enough to tell you

there’s only eight cylinders under the bonnet, the Bentley badges have red centres instead of black. The all-new aluminium quad-cam 4.0L gives away very little in feel or performance to the old W12. But here’s the really clever bit: at low speeds it isn’t a V8 at all, it’s actually a V4. The seamless change between eight pots and four takes just 40 milliseconds. There’s also a new eight-speed automatic transmission, through which flows oil that is heated during the engine warm-up, as well as a variety of other energy saving advancements, all of which combine to make sure Bentley kept the promise it made back in 2008. With a CO2 output rating of 275g/km, it’s heartening to note that a Bentley can still drive, look and sound like a Bentley should, and that when car company bosses say they’re serious about changing the way their products harm the planet, they’re actually serious. All in all, even though the V8 is priced at just 10 percent less than the W12, it seems like a bit of a bargain. The GT V8, at first, sounded like a bad idea, but in reality it’s the best thing Bentley has ever built, and that’s quite a statement.

DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05


‫‪12 - BENTLEY‬‬

‫“ إن هذه السيارة ال تخلو من‬ ‫اإلمكانيات غير العادية وبعد ‪ 6‬دورات‬ ‫فقط خلف عجلة القيادة في بنتلي‬ ‫الجديدة فلقد عقدت العزم وقلت‪:‬‬ ‫في الواقع إن أفضل السائقين في بنتلي‬ ‫هم الذين قادوا هذه السيارة‪”.‬‬

‫تشعر بأزيز العادم العميق في محرك ‪ W12‬بينما الصوت في احملرك ‪ V8‬مختلف‪.‬‬ ‫فمازال خانق العادم قوي الصوت‪ ،‬ولكنك تشعر بدرجة صوت مختلفة هنا أيض ًا‪.‬‬ ‫وبينما أخرج من بوابة بداية السباق فإنني أندفع غلى مضمار السباق وأبدأ فور ًا‬ ‫في زيادة السرعة‪ ،‬وعلى الرغم من هذا النقص للسلندرات األربعة ولكن هذه السيارة‬ ‫مازالت تتحرك مثل السيارة ‪ .W12‬وهذا يعني أنها سريعة مثلها متام ًا‪ .‬وبعد ثالثة‬ ‫قفزات فإن ثقتي تزداد وتكفيني لكي أبدأ في الضغط على دواسة البنزين حيثما‬ ‫كانت هناك مسافات مستقيمة على الطريق وذلك قبل أن استبدل البداالت ألضغط‬ ‫على هذه الفرامل الالمعة حيث تتمكن الفرامل من تخفيض السرعة مبعدالت متميزة‪.‬‬ ‫وفي غضون ذلك فإن كابينة السيارة تتجاوب مع نغمات باس باريتون للمحرك ‪V8‬‬ ‫وهي النغمة التي تشبه صوت احملركات في سيارات السباق في نسكار‪.‬‬ ‫إن هذه السيارة مازالت تتميز باخلصائص غير العادية وبعد ‪ 6‬دورات خلف‬ ‫عجلة القيادة في بنتلي اجلديدة‪ ،‬فإنني أتعجب ملاذا مازال الناس يرغبون في‬ ‫السيارة ‪ W12‬بد ًال من هذه السيارة‪ .‬ولذلك فلقد عقدت العزم‪ .‬على هذه الفكرة‪:‬‬ ‫إن هؤالء الذين يقودون هذه السيارات هم أمهر السائقني الذين عرفتهم بنتلي‪.‬‬ ‫وعندما أدرك أن هناك وزن أقل ‪ 25‬كجم على احملور األمامي فإن هذا لم يكن‬ ‫يعني شيئ ًا بالنسبة لي منذ بضعة دقائق‪ .‬ولكن هذا في الواقع يعني أن التحكم‬ ‫في السيارة أفضل ذي قبل‪ .‬فإن هذا التخفيض في الوزن يجعلك تشعر بالفعل‬ ‫كما لو كان الوزن قد انخفض عشر مرات زيادة على هذه القيمة‪ .‬إن هذه السيارة‬ ‫جتعلك تشعر باحلياة فهي ال تشبه عابرة احمليطات ولكنها مثل الزوارق السريعة‪.‬‬ ‫ومع الوزن ‪ 2295‬كجم فالزالت السيارة ثقيلة جد ًا‪ ،‬ولكن ال تفهمني خطأ ‪ ،‬ألنك‬ ‫لن تشعر بذلك عند قيادتها‪ .‬وأنني بحاجة ملزيد من االستكشاف لهذا األمر وقبل‬ ‫أن أغض النظر عن هذه النقطة فإننا بحاجة ألن نكتشف هذا الركن األكثر صعوبة‬

‫في الفهم ولذلك فلقد بدأت حديثك في هذا األمر مع هؤالء االشخاص املسئولني‪.‬‬ ‫قام برايان جاش‪ ،‬مهندس التطوير الرئيسي في بنتلي بعرض التعديالت اخلارجية‬ ‫في التصميم أو ًال‪ .‬فهناك معاجلة جديدة للمصدات األمامية أكثر حدة‪ ،‬وهناك‬ ‫شبكة عمودية ومطلية باللون األسود مع تصميمات العجالت اجلديدة ‪ 21‬بوصة‪،‬‬ ‫وأطراف العادم اجلديدة بشكل رقم ‪ ،20‬وهكذا فإن كل األمور تشير إلى أن‬ ‫هناك ثمانية سلندرات فقط اسفل غطاء احملرك‪ .‬وعالمات بنتلي لها مراكز حمراء‬ ‫بد ًال من اللون األسود‪.‬‬ ‫هذه الكامات اجلديدة من األلومنيوم ‪ 4‬لتر تبتعد عن األداء أو الشعور بأداء احملرك‬ ‫القدمي ‪ . W12‬ولكننا جند هنا النقطة األكثر مهارة‪ :‬فعند السرعات املنخفضة‪ ،‬فإن‬ ‫هذه السيارة لم تعد ‪ V8‬باملرة ‪ ،‬ولكنها في الواقع تصبح ‪ V4‬فقط‪ .‬وهذا التبادل‬ ‫السريع املتصل بني ثمانية سلندرات وأربعة سلندرات يستغرق فقط ‪ 40‬ملي ثانية‪.‬‬ ‫وهناك أيض ًا ناقل السرعات األوتوماتيكي اجلديد ثمانية سرعات‪ ،‬حيث يتدفق الزيت‬ ‫والذي يتم تسخينه خالل مرحلة تدفئة احملرك وكذلك مجموعة متنوعة من التطويرات‬ ‫املوفرة للطاقة وجميعها جتتمع للتأكد من أن بنتلي قد حفظت الوعد الذي قدمته‬ ‫سنة ‪ 2008‬حيث معدالت ثاني أكسي الكربون الناجتة ‪ 275‬جرام لكل كم‪ ،‬وأنه من‬ ‫األمور املشجعة أن نالحظ أن بنتلي مازال بإمكانها القيادة بنفس اإلمكانيات واملظهر‬ ‫والصوت مثل كل سيارات بنتلي السابقة وعندما يقول الرؤساء في شركة السيارات‬ ‫أنهم جادين في تغيير منتجاتهم من أجل تخفيف الضرر الذي يحل بكوكبنا فإنهم‬ ‫جادين في ذلك متام ًا‪ .‬وأيض ًا هناك ميزة أخرى فالسيارة ‪ V8‬يقل سعرها ‪ 10‬في‬ ‫املائة عن السيارة ‪ ،W12‬وهكذا فإن هذه املسألة تضيف لقوة التفاوض‪ .‬إن السيارة‬ ‫‪ GT – V8‬كانت تبدو أو ًال فكرة غير مناسبة ولكن في الواقع فإن هذه اخلطوة هي‬ ‫أفضل خطوة قامت بها بنتلي وهذه شهادة صادقة عن هذه السيارة‪.‬‬

‫‪DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05‬‬


‫‪BENTLEY - 13‬‬

‫ســـوبــر ‪8‬‬ ‫يسافر كيفين هاكيت إلى إسبانيا‬ ‫المغطى بالثلوج ليقود السيارة‬ ‫الجديدة بنتلي كونتيننتال ‪.V8‬‬ ‫عندما‬

‫قال مدير شركة بنتلي منذ سنتني أن سيارات بنتلي ستصبح أكثر‬ ‫اخضرار ًا وحماية للبيئة حتى درجة أربعني في املائة ولكنها في نفس الوقت تظل‬ ‫حتتفظ بالصفات األساسية لسيارات بنتلي والتي نعرفها ونحبها‪ ،‬عندما قال هذا‬ ‫األمر فلقد تعجبت مجاالت السيارات وكانت في ً‬ ‫شك من ذلك ولكن ها نحن هنا في‬ ‫هذا اليوم البارد الثلجي في إسبانيا وفي مضمار سباق نافارا الرائع‪ ،‬مع سيارة‬ ‫جديدة كونتيننتال ‪ GT‬والتي تقول بنتلي بأنها ستحقق هذا الوعد نفسه‪.‬‬ ‫إن احلقائق واألرقام وحدها ال ميكن أن تشرح هذه اخلبرة الرائعة والتي‬ ‫من املفترض أن تكون مملوءة باملشاعر ولكن مع هذه السيارة اجلديدة فإن‬ ‫األمر ينطبق متام ًا‪ ،‬ولذلك ميكنك أن تصطحبني بينما استكشف بعض‬ ‫هذه احلقائق واخلصائص‪ .‬إن هذا الطراز اجلديد يقل أربع سلندرات عن‬ ‫التصميم املعتاد كونتيننتال ‪ .GT‬وهكذا فإن عدد السلندرات ثمانية‪ .‬وهذه‬ ‫السلندرات الثمانية تزيح حجم أقل مبقدار لترين وهكذا فهي ‪ 4‬لتر‪ .‬وهناك‬ ‫أيض ًا ‪ 25‬كجم مت توفيرها من خالل هذا احملرك األصغر‪ ،‬وهكذا فإن السعر‬ ‫يقل ‪ 10‬في املائة عن احملرك ‪ 12‬سلندر‪ ،‬وهذا ميثل العنصر احلقيقي الهام‪،‬‬

‫‪DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05‬‬

‫حيث نطاق املدة بني الزيارات حملطات الوقود فقد زادت هذه املدة بنسبة‬ ‫خمسني في املائة‪.‬‬

‫ورمبا تفكر عند هذه النقطة وتهز كتفيك وتقول وماذا بعد؟ أعطيني السيارة ذات‬ ‫احملرك الكامل الكبير ‪ W12‬مع جميع احلليات واإلكسسوارات اخلاصة بها ؟ " ولكن‬ ‫انتظر وفكر في هذا األمر‪ :‬إن هذا يعني أنك لو قمت بقيادة إحدى هذه السيارات‬ ‫بصفة منتظمة فستتمتع بوقت أكبر للسفر بها بد ًال من االنتظار في طوابير محطات‬ ‫الوقود من أجل خزان مملوء بالبنزين السوبر اخلالي من الرصاص وهذه مسألة جيدة‪.‬‬ ‫لقد كانت السيارة كونتيننتال ‪ GT‬دائم ًا هي سيارة الرحالت املميزة‪ .‬ومن خالل‬ ‫كابينة السيارة الفاخرة والتي تكفي ألربعة أشخاص كبار يجلسون في راحة تامة‬ ‫وذلك مصحوب باألداء السلس وبدون مجهود من خالل محركها تربو املزدوج ‪6‬‬ ‫لتر ‪ ،W12‬وهي السيارة التي أعادت بنتلي إلى وضعها على خريطة الشركات‪.‬‬ ‫ومن خالل قيادة هذه السيارة الفائزة فإن هذه بالتأكيد ستعتبر خطوة شجاعة‪.‬‬ ‫وبالنسبة للسيارة ‪ V8‬ولكي تكون مبحرك مناسب لبنتلي فإنها حتتاج في نفس‬ ‫الوقت ألن يكون لها املظهر والصفات كما كانت بنتلي دائم ًا‪.‬‬ ‫وها أنا أفتح باب السائق الثقيل لدرجة مطمئنة ثم استرخي في املقعد والذي يناسب‬ ‫سيارة ملكية ليرجيت‪ .‬وليس هناك شيء إضافي ميكن أن جتده وغير موجود في هذه‬ ‫السيارة ‪ W12‬وأ��ض ًا في األخ األصغر لهذه السيارة فما زالت هي بنتلي كما كانت‬ ‫من قبل‪ .‬وعندما تدير مفتاح التشغيل تبدأ الفروق بني السيارتني في الظهور حيث‬


14 - BENTLEY

Bentley

Continental GTC Last year’s Frankfurt Motor Show saw the Bentley boys pull the covers off a new, more intense Continental GTC.

Taking cues from its GT coupe sibling launched in 2010, the new

Continental GTC builds on the highly successful foundation of the previous cabriolet, which premiered in 2006. Bentley’s design and engineering teams have improved virtually every aspect of the iconic convertible with an uncompromising focus on quality.

While the first Continental GTC was elegant and understated, the sharper, more assertive stance of the new model delivers a more contemporary and muscular presence. Advanced manufacturing techniques produce aluminium front wings without the need for seams or welds creating the look and feel of a coachbuilt car. Twenty-inch wheels are now standard with three styles of 21-inch wheel, a first for the GTC, available as an option, reinforcing the distinctive, sporting stance of the new Bentley. The four-seater luxury convertible features a new, even more spacious and sumptuous hand-crafted cabin, with soft-touch leather hides, an

extensive range of wood veneers, cool-touch metals and deep-pile carpets. There are 17 standard soft-touch leather hide colours with six colour split combinations, complemented by a range of seven veneers, all produced by Bentley’s talented craftsmen and women. The GTC’s renowned coupe-like refinement is also enhanced. The tailored, multi-layered fabric hood is complemented by acoustic glass and under-body panels, for optimum noise isolation. Superb everyday practicality for a luxury convertible was a hallmark of the original GTC and much valued by its customers. The cabin of the new GTC is now even more practical, with additional rear legroom, new storage solutions and innovative features such as touch-screen infotainment, automatic seat-belt presenters and a Bentley-designed Neck Warmer for comfortable roof-down motoring, whatever the temperature. A wider track, front and rear, sharper steering and retuned suspension provide a more exhilarating and class-leading drive. Bentley’s advanced all-wheel drive system features a new 40:60 rear torque bias (compared with 50:50 of the original GTC), which minimises understeer during hard cornering and allows the spirited driver to manage the car’s line and balance through more precise throttle control. This compelling dynamic package is combined with a more powerful 6.0-litre, twin-turbocharged W12 engine as well as a new QuickShift transmission enabling faster gear changes than ever before. Power output is raised 567bhp and the famed Bentley ‘wave of torque’ has been increased by a further 50Nm to 700Nm. Wolfgang Dürheimer, Chairman and Chief Executive, Bentley Motors noted: “The GTC has always been the most emotional model in the Continental range and a showcase for Bentley design. With its tailored soft top, the GTC is a pure British convertible true to those classic Bentleys of the past. However, the technology, performance and overall design excellence invested in this model means that we are now writing a new chapter for the Bentley convertible driver.”

DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05


‫‪BENTLEY - 15‬‬

‫بنـتـلـي‬

‫كـونـتـيـنـنــتـال ‪GTC‬‬ ‫لقد شهد معرض فرانكفورت‬ ‫للسيارات في الماضي‬ ‫مهندسي بنتلي وهم يكشفون‬ ‫النقاب عن هذه السيارة الجديدة‬ ‫األكثر تقدم ًا‪ ،‬كونتيننتال ‪.GTC‬‬ ‫من‬

‫خالل مؤشرات التصميم والتي مت اقتباسها من السيارة السابقة لها ‪GT‬‬ ‫كوبيه والتي انطلقت سنة ‪ 2010‬فإن السيارة اجلديدة كونتيننتال ‪ GTC‬تعتمد على‬

‫االسس األكثر جناح ًا في السيارة كابيروليه السابقة لها والتي بدء إنتاجها سنة‬ ‫‪ .2006‬ولقد قامت فرق التصميم والهندسة في بنتلي بتطوير جميع اخلصائص‬ ‫تقريب ًا في هذه السيارة املتميزة مع التركيز على اجلودة بدون تساهل في هذا األمر‪.‬‬ ‫بينما جند أن السيارة كونتيننتال ‪ GTC‬األولى كانت تتميز باألناقة‪ ،‬ولكن الشكل‬ ‫األكثر تعبير ًا في هذا الطراز اجلديد يقدم حضور ًا أكثر حداثة وأكثر قوة‪ .‬ومن‬ ‫خالل أساليب التصنيع املتطورة أمكن إنتاج األجنحة األمامية من األلومنيوم‬ ‫وبدون احلاجة للحامات التي جتعل مظهر السيارة واإلحساس بها كما لو كانت‬ ‫من الطرازات القدمية‪ .‬أما العجالت ‪ 20‬بوصة في هذه السيارة فهي اآلن‬ ‫بنفس املواصفات القياسية مع ثالثة مناذج من العجلة ‪ 21‬بوصة‪ ،‬وهذا ألول‬ ‫مرة في سيارات ‪ GTC‬وهي متوافرة كاختيار مع التركيز على الناحية املتميزة‬ ‫واالستخدام الرياضي للسيارة بنتلي اجلديدة‪.‬‬ ‫إن اخلصائص الفاخرة لهذه السيارة ذات األربع مقاعد هي التي متيز الكابينة‬ ‫اجلديدة ذات املساحة الواسعة والفخامة الناجتة من الصناعة اليدوية مع اللمسة‬ ‫اللينة للمقاعد اجللدية ونطاق واسع من احلليات اخلشبية واملعادن ذات امللمس الفاخر‬ ‫وطبقة السجاد العميقة‪ .‬وهناك ‪ 17‬نوع من الوان اجللد القياسية ذات امللمس الناعم‬ ‫مع ستة مجموعة مشتركة بني األلوان‪ .‬ويتم تكميل ذلك من خالل نطاق من سبعة‬ ‫ألوان من خشب املميز وجميعها يتم إنتاجها من خالل الفنيني املوهوبني في بنتلي‪.‬‬ ‫ولقد مت أيض ًا تطوير السيارة الكوبيه املشهورة ‪ .GTC‬حيث غطاء احملرك من عدة‬ ‫طبقات من الفبريك مع التكميل من خالل الزجاج العازل للصوت واأللواح أسفل‬ ‫هيكل سقف السيارة وهكذا فهي تعزل الضوضاء متام ًا‪.‬‬ ‫ومن خالل اخلصائص العملية للحياة اليومية لهذه السيارة الفاخرة فهي من‬ ‫العالمات املميزة لسيارة ‪ GTC‬األصلية ومن الصفات التي تلقى تقدير ًا كبير ًا لدى‬ ‫العمالء‪ .‬إن كابينة سيارة ‪ GTC‬اجلديدة قد أصبحت اآلن عملية بدرجة أكبر مع‬

‫‪DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05‬‬

‫مساحة أوفر وأكثر اتساع ًا للمقاعد اخللفية وخصائص متطورة جديدة وحلول‬ ‫للتخزين مثل شاشات عرض تعمل بتقنية اللمس وأحزمة األمان األوتوماتيكية‬ ‫ووحدات التدفئة اخلاصة املصممة من بنتلي إلمكانية القيادة السهلة واملريحة‬ ‫بغض النظر عن درجة احلرارة‪.‬‬

‫إن كل هذه الصفات مع الشكل األكثر اتساع ًا من األمام واخللف ومقود سيارة‬ ‫بزوايا أكثر حدة وإعادة الضبط الدقيق جلهاز التعليق فهي تقدم بذلك قيادة‬ ‫فاخرة وأكثر روعة‪ .‬ولقد قامت بنتلي بتطوير نظام الدفع الرباعي العجالت من‬ ‫خالل زيادة العزم اخللفي اجلديد ‪ 40 60‬باملقارنة مع العزم ‪ 50 50‬للسيارة‬ ‫األصلية ‪ )GTC‬مما يقلل من صعوبة التوجيه في االركان احلادة ومبا يتيح‬ ‫الفرصة للسائق للتحكم السريع في مسار السيارة والتوازن من خالل التحكم‬ ‫األكثر دقة في دواسة الوقود‪ .‬إن هذه املجموعة الديناميكية املتميزة جتتمع مع‬ ‫محرك أكثر قوة ‪ 6‬لتر مزدوج مع شحن تربو محرك ‪ W12‬وكذلك نقل السرعات‬ ‫اجلديد والذي يتيح إمكانية أسرع لنقل السرعات أسرع من وقت قبل‪ .‬ولقد مت‬ ‫رفع ناجت قدرة السيارة إلى ‪ 567‬حصان ومت زيادة العزم والذي اشتهرت به‬ ‫بنتلي حيث مت الزيادة مبقدار ‪ 50‬نيوتن متر وهكذا فإن موجة العزم اجلديدة من‬ ‫بنتلي قد وصلت إلى ‪ 700‬نيوتن متر‪.‬‬ ‫ولقد أشار فولف جاجن دورهامير‪ ،‬رئيس مجلس اإلدارة واملدير التنفيذي من بنتلي‬ ‫موتورز‪" :‬إن السيارة ‪ GTC‬ستظل دائم ًا الطراز األكثر عاطفية ومشاعر في نطاق‬ ‫سيارات كونتيننتال ومنوذج للعرض لتصميمات بنتلي‪ .‬ومن خالل سطح السيارة‬ ‫بالتصميم الليني‪ ،‬فإن السيارة ‪ GTC‬تشبه السيارات البريطانية التقليدية ذات‬ ‫السقف املفتوح مثل سيارات بنتلي الكالسيك في املاضي‪ .‬ولكن التكنولوجيا واألداء‬ ‫والتمييز الكامل في التصميم واملستثمرة في هذا الطراز تعني أننا اآلن نكتب فص ًال‬ ‫جديد ًا لقائد سيارات بنتلي ذات السقف املفتوح‪.‬‬


16 - BENTLEY

Shooting Star:

Nasser Al-Attiyah

Multi-Olympian, World-Record Skeet shooter, Nasser Al-Attiyah, is a driven man. He is also a driving man, being a global rally star and Dakar 2011 winner. When he steps off the shooting range or climbs out of the monster 4x4s he pounds through the world’s deserts, he drives home in a Bentley. Here’s why.

DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05


BENTLEY - 17

You’re here at Losail Shooting Range in preparation for the 2012 Summer Olympics, in which you will be competing for the fifth time for Qatar in Skeet shooting. How has the training been thus far? Yeah, the training is going very well and I feel well prepared. The last competition I was in was at the Asian Shooting Championships here in Qatar in January, where I achieved a new world record! That has given me more confidence and more focus for the Olympic Games in London. Now I just have to concentrate on my training and conditioning. It’s very easy to lose that confidence and conditioning, so we’re focusing on maintaining them step-by-step. How does your competition look this year at the Olympics? It will not be easy. You know, there are 36 shooters this year, and each of them has a record. They are all the best in the world ... but I like a challenge. This will be my fifth Olympic games, and that means a lot to me, but I want to do something special this time. At the last Olympics in 2008, I was only two points away from making the final round. This year, it’s different. This year, I feel that I will make it. And we believe you. You told the world that you would not stop until you won Dakar, and in 2011, you did just that. Is it the same kind of drive at the Olympics? Absolutely. It was my dream to win Dakar, and I won. It’s my dream to win a medal at the Olympics, and I will. Everything that I am doing right now, and will do in the next two months, will be to prepare for the Olympics and to win. I want to be the first athlete from Qatar who wins a gold medal.

I come back and drive on the roads, I’m empty. I also want to enjoy taking it easy. It’s like when you go to a restaurant rather than cooking for yourself, you want to sit, relax and enjoy your food. I also want to respect all of the rules of the street. I never get speeding tickets! I always concentrate on driving safely, because I also know a lot of the young people here look up to me, and I take that very seriously. I want to be a good role model for them, and I want to do what I can to prevent accidents on the road. How about the styling? Why did you choose the way you styled your Supersport? I chose white basically because it will get less dirty! [laughs] Here in Doha, it’s either clear skies or dust, and it shows more on other cars. I also just love white. The interior I chose was a mix of light brown and cream. I wanted a classy look for it. Why did you choose a Bentley over a Lambo or McLaren, for example? Well, I have a big collection of cars, and I like to switch between them. But for daily use, I drive the Bentley. It’s something special and it has a level of comfort that is hard to find in other cars. With most sports cars, you can’t drive around in Qatar too long because the engine temperature will get too high, or it’s not comfortable. But my Bentley? It’s perfect.

To “shift gears,” so to speak, what is it that first drew a multi-Olympian rally champion to the Bentley marquee? When did you first consider getting your Supersport, and why? It was last year when I visited the Al Wajba showroom. I’d seen the Supersport there, and immediately loved it. First of all, it’s a beautiful car. It looks great on the inside and out. It also has a lot of power if I need it, but it’s also great for everyday use. Then there’s the noise of the engine ... that “vrooom!” [laughs] Ooph, I love this car. I know a lot of drivers, and most of us like sports cars for the speed and the look, but when you come from rallying like me, you want something classy and comfortable. If you want the power, you get it, but if you want to take it easy, you can. That’s why I like the Bentley, too. It gives the speed and toughness that I’m used to in rallying, but the smoothness I need for the road. Speaking of which, is it difficult to jump from professional driving to road driving? It’s not difficult because I feel like speeding or driving dangerously - it’s the opposite. I put all of my energy when I’m rallying, so when

DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05


‫‪18 - BENTLEY‬‬

‫لندن‪ .‬اآلن علي فقط أن أركز على تدريبي وإستعدادي للمنافسة‪ .‬فمن السهل‬ ‫جدا فقدان هذه الثقة‪ ،‬لذلك نحن نركز على احلفاظ عليها خطوة بخطوة‪.‬‬ ‫كيف يبدو منافسوك هذا العام في دورة االلعاب االولمبية؟‬ ‫لن يكون األمر سهال‪ .‬كما تعلم‪ ،‬هناك ‪ ٣٦‬راميا هذا العام‪ ،‬وكل واحد منهم‬ ‫لديه سجل إجنازات ومن أفضل الالعبني الرماة في العالم ‪ ...‬لكني أحب‬ ‫التحدي‪ .‬هذه املرة اخلامسة التي أشارك فيها في العاب األوملبياد‪ ،‬وهذا‬ ‫يعني الكثير بالنسبة لي‪ ،‬ولكن هذه املرة أريد أن اجنز شيئ ًا استثنائي ًا‪ .‬في‬ ‫دورة االلعاب االوملبية لعام ‪ ٢٠٠٨‬كنت على بعد نقطتني فقط للمشاركة في‬ ‫اجلولة االخيرة‪ .‬وهذا العام‪ ،‬األمر مختلف‪ .‬أشعر بأنني سأصل الى املرحلة‬ ‫النهائية هذا العام‪.‬‬ ‫ونحن واثقون من ذلك‪ .‬لقد قلت للعالم بأسره بأنك‬ ‫لن تتوقف حتى تفوز برالي داكار‪ ،‬وفي عام ‪ ٢٠١١‬فعلت‬ ‫ذلك تماما‪ .‬هل تحمل نفس اإلندفاع في دورة االلعاب‬ ‫االولمبية هذه؟‬ ‫بكل تأكيد‪ .‬كان حلمي أن أفوز برالي داكار‪ ،‬وفزت‪ .‬وحلمي ان أفوز مبيدالية‬ ‫في دورة االلعاب االوملبية‪ ،‬وسأفعل ذلك‪ .‬كل ما أقوم به اآلن‪ ،‬وما سأقوم به‬ ‫خالل الشهرين املقبلني‪ ،‬سيكون اإلستعداد لدورة االلعاب االوملبية والفوز‪.‬‬ ‫أريد أن أكون أول رياضي من دولة قطر الذي يفوز مبيدالية ذهبية‪.‬‬ ‫لنغيير الموضوع كلي ًا‪ .‬ما الذي لفت ألول مرة انتباه بطل‬ ‫الرالي والحاصل على عدة أولمبياد إلى سرادق سيارة‬ ‫بنتلي؟ متى كانت المرة األولى التي فكرت فيها الحصول‬ ‫على اول سيارة سوبر سبورت الخاصة بك‪ ،‬ولماذا؟‬ ‫كان ذلك في العام املاضي عندما زرت معرض الوجبة‪ .‬وعندها رأيت السوبر‬ ‫سبورت وأحببتها على الفور‪ .‬بادئ ذي بدء‪ ،‬انها سيارة جميلة‪ .‬رائعة من‬

‫الداخل ومن اخلارج‪ .‬أنها سيارة ذو قوة عالية إذا لزمت احلاجة إليها‪ ،‬لكنها‬ ‫أيضا ممتازة لالستخدام اليومي‪ .‬ثم هناك صوت احملرك … هذا الـ”فووووم”‬ ‫[ َيضحك]‪ .‬آه‪ ،‬أنا أحب هذه السيارة‪.‬‬ ‫أنا أعرف الكثير من السائقني‪ ،‬اغلبنا يحب السيارات الرياضية لسرعتها‬ ‫وجمال منظرها‪ ،‬ولكن عندما تعود من الرالي مثلي‪ ،‬فإنك تريد شيئا أنيقا‬ ‫ومريحا‪ .‬إذا كنت ترغب في القوة والطاقة‪ ،‬فلك ذلك‪ ،‬ولكن إذا كنت تريد‬ ‫أن تأخذ األمور بروية‪ ،‬فيمكنك فعل هذا ايضا‪ .‬لهذا السبب أحب بنتلي‪.‬‬ ‫فهي متنح السرعة والصالبة اللتني اعتدت عليهما في الراليات‪ ،‬ولكنها متنح‬ ‫السالسة التي احتاج اليها في الشارع‪.‬‬ ‫بهذا الشأن‪ ،‬هل صعب عليك التحويل من القيادة‬ ‫المحترفة الى القيادة على الشوارع العامة؟‬ ‫انها ليست صعبة‪ ،‬فأنا ُأسرع أو أقود بخطورة في ميدان السباق ‪ -‬والعكس‬ ‫يحصل على الطرق العامة‪ .‬اضع كل طاقتي في السباق‪ ،‬لذلك عندما أخرج‬ ‫وأقود ‪ ‬على الطرقات‪ ،‬أشعر بالفراغ‪ .‬باإلضافة الى إنني أود أن‪  ‬أستمتع‬ ‫بوقتي وأترييث‪ .‬أنها أشبه بالرغبة للذهاب إلى املطعم بدال من الطهي بنفسك‪،‬‬ ‫إذ تريد اجللوس واالسترخاء والتمتع بالطعام‪.‬‬ ‫باإلضافة الى ذلك أريد أن أحترم كل قوانني الشارع‪ .‬فأنا لم أحصل قط على‬ ‫ورقة مخالفة لتجاوز السرعة! ‪ ‬فأنا أركز دائما على القيادة بأمان‪ ،‬ألنني أعلم‬ ‫أيضا أن الكثير من الشباب هنا يتطلع الي‪ ،‬وهو امر اتخذه بجدية تامة‪ .‬أريد‬ ‫أن أكون قدوة جيدة لهؤالء الشباب‪ ،‬وأرغب في عمل ما أستطيع ملنع وقوع‬ ‫حوادث على الطريق‪.‬‬ ‫ماذا عن المواصفات؟ لماذا اخترت هذا الطراز من السوبر‬ ‫سبورت الخاص بك؟‬ ‫بكل بساطة اخترت اللون األبيض ألنها لن تتسخ بسهولة! ‪َ ( ‬يضحك) هنا في‬ ‫الدوحة‪ ،‬السماء إما ان تكون صافية أو مغبرة‪ ،‬وهذا يظهر أكثر على السيارات ذات‬ ‫الوان أخرى‪ .‬باإلضافة الى ذلك فأنا أحب‬ ‫اللون األبيض‪ .‬أما بالنسبة لداخل السيارة‬ ‫فقد اخترت مزيجا من اللون البني الفاحت‬ ‫والكرميي ألنني أردت مظهرا انيقا‪.‬‬ ‫لماذا اخترت سيارة بنتلي بدال‬ ‫من المبورغيني أو ماكالرين‪،‬‬ ‫على سبيل المثال؟‬ ‫حسن ًا‪ ،‬لدي مجموعة كبيرة من السيارات‪،‬‬ ‫واحب التغيير بينهم‪ .‬ولكن لالستخدام‬ ‫اليومي‪ ،‬أنا أستخدم بنتلي‪ .‬انه شيء‬ ‫إستثنائي‪ ،‬فلهذه السيارة مستوى من‬ ‫الراحة يصعب العثور عليه في سيارات‬ ‫أخرى‪ .‬مع معظم السيارات الرياضية‪،‬‬ ‫ال ميكنك قيادة السيارة في شوارع قطر‬ ‫ملدة طويلة ألن درجة حرارة احملرك سوف‬ ‫عال‪ ،‬أو انها ليست مريحة‪.‬‬ ‫ترتفع بشكل ٍ‬ ‫أما بينتلي؟ فهي السيارة املثالية‪.‬‬

‫‪DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05‬‬


‫‪BENTLEY - 19‬‬

‫نـجـم الـرمايـة‪:‬‬ ‫نـاصـر الـعـطـيـة‬

‫ناصر العطية‪ ،‬المتعدد األولمبياد وحامل الرقم القياسي العالمي في‬ ‫رماية األسكيت‪ ،‬هو رجل ذو طموح عال‪ .‬فهو معروف كنجم للرالي‬ ‫العالمي وبطل رالي داكار ‪ . ٢٠١١‬عندما ال يكون ناصر في ميدان الرماية أو‬ ‫يقود الوحش ‪ 4x4‬تراه يجتاز صحارى العالم ويقود سيارة بنتلي عائداً الى‬ ‫منزله‪ .‬واليك السبب‪.‬‬ ‫ها أنت هنا في حلبة رماية لوسيل لإلستعداد لدورة نعم‪ ،‬التدريب يسير بشكل جيد جدا وأشعر بأنني على أمت اإلستعداد‪ .‬كانت‬ ‫االلعاب االولمبية الصيفية لعام ‪ ، ٢٠١٢‬وهي المرة‬ ‫الخامسة التي تمثل فيها دولة قطر في رماية األسكيت‪.‬‬ ‫كيف كان التدريب حتى اآلن؟‬

‫‪DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05‬‬

‫بطولة األلعاب اآلسيوية التي أقيمت هنا في قطر في كانون الثاني آخر‬ ‫منافسة شاركت فيها‪ ،‬والتي سجلت فيها رقما قياسيا عامليا جديدا! وهذا‬ ‫منحني املزيد من الثقة والقدرة على التركيز على دورة االلعاب االوملبية في‬


20 - BENTLEY

off thE BEAtEn

trACK

Bentley offered a vision of the future with a dramatic new Sport

Utility Vehicle concept, EXP 9 F, at the Geneva Motor Show. The Company’s designers and engineers created a compelling new take on the Grand Touring Bentley - a vehicle that feels equally at home driving to the opera as it does on the sand dunes.

DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05

At the 2012 Geneva Motor Show, Bentley unveiled a brave new concept that could take the famous British marque in a whole new direction.

The EXP 9 F could herald a third Bentley model-line alongside the bespoke Mulsanne and the high performance Continental GT, GTC and Flying Spur. For many customers, a dramatically styled, Bentley all-wheel drive


BENTLEY - 21

SUV which combines a spacious, versatile cabin and commanding driving position, with Bentley’s hallmark power, performance, advanced technology and hand crafted luxury, would be a natural choice both on and off-road.

configurable display. The centre console is a blend of functionality and supreme ergonomics with dynamic, architectural layers which help to create a central spine to the cabin. The frame of the console is also a structural component with integrated, sculpted grab handles.

From a designer’s perspective, EXP 9 F was a dream project, the chance to create a completely new type of Bentley. From the very beginning, the design team had a clear vision for the new Bentley SUV.

The flowing roof design with a panoramic glass panel is inspired by the roll cages of rally cars, expressing both strength and lightness.

A new class of Bentley allowed the styling team to adopt a more progressive design approach. The exterior is a bold, dynamic statement, combining clean, muscular surfaces with signature character lines, while retaining the qualities of luxury and power.

Rear seat passengers can chose between business mode, with generous legroom complete with fold-down keyboard and full internet connectivity via an iPad or tablet, or a more reclined position with powered footrest, drinks table and an infotainment screen for movies. When the rear seats are not in use, they can be powered forward to create a larger loadspace for sports equipment or luggage.

Key Bentley cues such as the matrix grille, round lamps and the strong power-line and haunch along each flank are reinterpreted for EXP 9 F. The ‘hewn from solid’ design language and innovative detailing, emphasise the robust character of this high-luxury SUV. Inside, traditional handcrafted elements such as wood, leather and polished metals such as aluminium, bronze and gunmetal are used to create a sense of British luxury, yet the way they are used sets a fresh and contemporary interior ambience. Soft-touch leather contrasts with highly durable surfaces with the concept car design experimenting with the use of saddle leather for the seat backs, top roll and loadspace – while analogue bezels and dials are paired with LCD screen ‘virtual’ instrumentation. Even the luxurious silk wool floormats are reversible – with one side finished in durable, ribbed saddle leather for use when the driver and passengers are dressed for the great outdoors. The upright dashboard design features a full-width, one-piece wood veneer with a subtly negative surface and instruments with a

Under the hood, the EXP 9 F concept is based around the Bentley 6.0 litre, twin-turbocharged W12 engine with an 8-speed transmission, both the company’s recently-launched 4.0 litre, twin-turbocharged V8 or a hybrid drivetrain could meet the performance requirements of a pinnacle luxury SUV. Whilst EXP 9 F is primarily intended to investigate new design territory – and all drivetrain options remain under consideration – any Bentley SUV would offer the thunderous performance the marque is renowned for. The W12 6.0 litre powertrain, for example, could develop 600bhp and 800 Nm of torque with key performance indicators like the top speed and 0-60mph sprint time all setting new benchmarks for the SUV sector. EXP 9 F represents the chance to take Bentley values of design, craftsmanship and engineering excellence into what would be – literally – new terrain for the brand. Bentley’s experience with the all-wheel drive Continental range makes the concept of a Bentley SUV a natural progression for the company.

DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05


‫‪22 - BENTLEY‬‬

‫وهذه السيارة بنتلي ذات الدفع رباعي العجالت جتمع بني الكابينة الواسعة‬ ‫واملتعددة املزايا ووضع القيادة املتميز ومن خالل القدرة الهائلة واألداء الذي‬ ‫متيزت به بنتلي فإننا جند أيض ًا التكنولوجيا املتطورة والفخامة اليدوية وهي من‬ ‫االختيارات الطبيعية سواء على الطرق املمهدة أو خارج الطرق املمهدة‪.‬‬ ‫ومن منظور املصمم فإن السيارة ‪ EXP 9 F‬هي املشروع احللم ‪ ،‬والفرصة إليجاد‬ ‫شكل جديد مختلف متام ًا لسيارة بنتلي‪ .‬ومنذ البداية األولى كان لدى فريق‬ ‫التصميم رؤيا واضحة لسيارة بنتلي اجلديدة ذات الدفع الرباعي‪.‬‬ ‫إن هذه السيارة فئة جديدة من بنتلي وأتاحت الفرصة لفريق التصميم إلتباع‬ ‫األسلوب االكثر تدرج ًا في التصميم‪ .‬فالسيارة من اخلارج ذات تعبير جرئ‬ ‫وديناميكي وجتمع بني األسطح النظيفة والقوية مع خطوط اخلصائص والسمات‬ ‫التي متيز هذه السيارة وجتمع بني جودة الفخامة والقوة‪.‬‬ ‫إن املؤشرات األساسية لعالمة بنتلي مثل تصميم املشبك األمامي واللمبات‬ ‫املستديرة وخط نقل القدرة القوي للمحرك قد أعيد استنساخها في‬ ‫السيارة ‪ .EXP 9 F‬وهي تتبع لغة التصميم والتفاصيل املتطورة لغرض‬ ‫التركيز على اخلصائص القوية واملتانة في هذه السيارة البالغة الفخامة‬ ‫ذات الدفع الرباعي‪.‬‬ ‫وداخل السيارة جند العناصر اليدوية التقليدية مثل اإلكسسوارات اخلشبية‬ ‫واجللدية واملعادن الالمعة من األلومنيوم والبرونز والتي يتم استخدامها ملنح‬ ‫اإلحساس بالفخامة البريطانية ولكن طريقة استخدامها تعطي شعور ًا باالنتعاش‬ ‫داخل السيارة‪ .‬فاجللد ذا امللمس اللني تشعر بالتباين واالختالف مع األسطح‬ ‫العالية املتانة ومفاهيم تصميم السيارات التي تستخدم اجللد العالي اجلودة‬ ‫للمقاعد اخللفية واملساحة املخصصة للحقائب – بينما جتد العدادات القياسية‬ ‫ذات املؤشرات جتتمع مع أجهزة القياس الرقمية على شاشة ‪ .LCD‬بل وحتى‬ ‫دواسات السيارة من الفرو الصناعي الفاخر فهي قابلة لالنطواء‪ ،‬حيث أحد‬ ‫اجلوانب بتشطيب متني من اجللد املضلع لالستخدام عندما يستعد السائق‬ ‫والركاب من أجل رحالت خارجية طويلة‪.‬‬ ‫أما تصميمات لوحة العدادات الرأسية فهي بالعرض الكامل في شكل قطعة‬

‫واحدة من التشطيبات اخلشبية مع سطح بتصميم خاص والعدادات بالعرض‬ ‫بتصميمات جديدة‪ .‬إن هذه الوحدة املركزية جتمع بني خصائص األداء والراحة‬ ‫الهائلة بالنسبة لألبعاد البشرية مع اخلصائص الديناميكية والطبقات املعمارية‬ ‫في تصميمها والتي تساعد على إيجاد محور مركزي لكابينة السيارة‪ .‬ويتكون‬ ‫الفرمي أيض ًا من مكونات إنشائية متكاملة مع املقابض التي تدخل ضمن‬ ‫التصميم‪ .‬إن تصميم السقف مع لوحة زجاجية بانورامية قد مت استلهامه من‬ ‫سيارات الرالي والتي تعبر عن املتانة وخفة الوزن‪.‬‬ ‫أما ركاب املقعد اخللفي فيمكنهم االختيار بني الوضع املناسب في رحالت العمل‬ ‫مع مساحة كافية لألقدام كاملة مع لوحة قابلة لالنطباق للوحة مفاتيح الكمبيوتر‬ ‫مع توصيلية كاملة باإلنترنت عن طريق اي باد أو الوضع األكثر انحنا ًء ومبا‬ ‫يعطي راحة أكبر لألقدام مع منضدة للمشروبات وشاشة لألفالم‪ .‬وفي حالة عدم‬ ‫استخدام املقاعد اخللفية فيمكن أن يتم حتريكها مقلوبة لألمام إليجاد مساحة‬ ‫أكبر للحقائب للمعدات الرياضية أو األمتعة‪.‬‬ ‫وأسفل غطاء احملرك جتد احملرك ‪ EXP 9 F‬وهو محرك بنتلي ‪ 6‬لتر مزدوج شحن‬ ‫توربيني ‪ W12‬مع نقل السرعات ‪ 8‬سرعات‪ ،‬وهو يجمع بني احملرك ‪ V8‬بالشحن‬ ‫التوربيني املزدوج ‪ ٤‬لتر وهو التصميم الذي مت إطالقه مؤخر ًا من شركة بنتلي أو‬ ‫محرك هيبريد مشترك يحقق متطلبات األداء للسيارات الفاخرة ذات الدفع الرباعي‪.‬‬ ‫بينما جند أن احملرك ‪ EXP 9 F‬الغرض منه أساس ًا استكشاف هذا النطاق اجلديد‬ ‫من التصميمات وجميع اخليارات ملجموعة نقل احلركة في هذه السيارة تظل موضع‬ ‫اعتبار ودراسة‪ ،‬ولكن أي سيارة بنتلي ذات دفع رباعي ستقدم أيض ًا هذا األداء‬ ‫القوي كالرعد والذي اشتهرت به هذه املاركة‪ .‬فإن احملرك ‪ 6 W12‬لتر على سبيل‬ ‫املثال ميكنه أن يحقق القدرة ‪ 6٠٠‬حصان والعزم ‪ 8٠٠‬نيوتن م مع مؤشرات األداء‬ ‫األساسية مثل السرعة القصوى وسرعة التعجيل من ‪ ٠‬إلى ‪ 6٠‬ميل في الساعة‬ ‫وجميعها حتدد عالمات جديدة على طريق السيارات ذات الدفع الرباعي‪.‬‬ ‫إن سيارة ‪ EXP 9 F‬متثل الفرصة لنقل قيم بنتلي في التصميم والصناعة والتميز‬ ‫الهندسي إلى أرض جديدة متام ًا غير مألوفة لهذه املاركة‪ .‬إن خبرة بنتلي‬ ‫بسيارات كونتيننتال ذات الدفع الرباعي جتعل مفهوم سيارات الدفع الرباعي‬ ‫‪ SUV‬من بنتلي هو التقدم الطبيعي لهذه الشركة‪.‬‬

‫‪DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05‬‬


‫‪BENTLEY - 23‬‬

‫الطريق غير‬

‫المألوﻑ‬ ‫قدمت‬

‫بنتلي رؤيا للمستقبل من خالل مفهوم جديد للسيارة الرياضية‬ ‫‪ EXP 9 F‬وذلك في معرض جنيف للسيارات ولقد قام املصممون واملهندسون‬ ‫في الشركة بإبداع شكل جديد متام ًا في بنتلي جراند تورينج وهي سيارة‬ ‫جتعلك تشعر بهدوء القيادة األسرية عندما تذهب إلى األوبرا متام ًا على‬ ‫الرغم من أنك تقودها عبر الكثبات الرملية‪.‬‬

‫‪DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05‬‬

‫في معرض جنيف للسيارات سنة‬ ‫‪ ٢٠١٢‬كشفت بنتلي النقاب عن‬ ‫مفهوم جديد وجرﺉ ينقل هذه‬ ‫العالمة البريطانية المشهورة في‬ ‫اتجاه جديد وطريق غير مألوف تمام ًا‪.‬‬

‫إن السيارة ‪ EXP 9 F‬ميكن أن تعتبر اخلط الثالث اجلديد من أجيال طرازات‬ ‫بنتلي باإلضافة إلى السيارة املشهورة مولسان والسيارة عالية األداء كونتيننتال‬ ‫‪ GT‬و ‪ GTC‬وفالينج سبير‪.‬‬ ‫وبالنسبة للكثيرين من العمالء فإن هذه السيارة ذات ستايل جديد مختلف متام ًا‪،‬‬


24 - BENTLEY

Business Class T

‫األعـمــال‬ ‫لـرجـال‬

he flagship Bentley Mulsanne, quite often utilised as a wellappointed limousine can now be employed as an equally luxurious mobile office. Thanks to the incredibly talented folk at the Bentley bespoke team, the winged wonder is now offering an “Executive Interior” package for the big Bentley. Whatever connectivity you desire, Bentley’s vision of “online luxury” can provide. The iPad specification features two electrically-deployed picnic tables with cleverly concealed iPads and wireless keyboards that are revealed at the touch of a button, while an on-board Wifi hotspot provides mobile internet connectivity. Meanwhile, the Theatre specification features a large, electrically-deployed 15.6” HD monitor and individual headrest screens, backed by the processing power of both an on-board hard drive and an Apple computer housed in a bespoke boot drawer. A specially-designed rear centre console houses a frosted glass and chrome bottle cooler plus a wealth of connectivity and stowage options. Couple these with a unique yachting veneer in a colour of your choice and even when you reach the office, you won’t want to leave the car park.

DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05

‫لم‬

‫تعد سيارة بنتلي مولسان الرائدة تُستخدم فقط كسيارة ليموزين حسنة‬ ‫ يعود الفضل‬.‫ بل ميكن إستخدامها كمكتب متنّقل فاخر على حد سواء‬.‫التجهيز‬ ‫ األن يحوي داخل سيارة‬.‫الى املوهبة اخلالبة لفريق اإلبتكارات الفريدة من بنتلي‬ ‫ إتصاالت‬ ‫ فكل ما ترغب فيه من وسائل‬.‫بنتلي الكبيرة على خدمات إدارية متنقلة‬ .‫ ميكن لبنتلي ان توفره لك‬،‫وشبكات‬ ‫ حتوي كل منهما على آي باد‬ ‫في ملسة زر واحدة تضهر طاولتان صغيرتان‬ ‫ كذلك يتوفر على منت‬.‫ولوحات مفاتيح السلكية ُأخفيت بشكل فائق الذكاء‬ .‫واي فاي لإلنترنيت‬  ‫السيارة‬ ١٥.٦ ‫ بحجم‬HD ‫ فداخل السيارة مزود بشاشة تلفاز‬،‫أما بالنسبة للترفيه‬ ‫ تستمد‬.‫مسندي الرأس الفردية‬ ‫بوصة باإلضافة الى شاشتان صغيرتان على‬ ّ ‫شاشات التلفزيون هذه الطاقة من قرص ثابت وجهاز كمبيوتر أبل ماكنتوش‬ ‫ كما يحوي داخل السيارة على درج‬.‫موضوعان في الدرج اخللفي للسيارة‬ ‫وسطي في اخللف لغرض التخزين باإلضافة إلى حجرة تبريد مصممة خصيص ًا‬ .‫من الزجاج املغشى والكروم لتستوعب كأس ًا وزجاجة من الكريستال الفاخر‬ ‫اؤكد لك‬  ‫إذا جمعت هذه السيارة مع يخت فريد من نوعه باللون الذي تفضله‬  .‫بأنك عندما تصل إلى املكتب لن ترغب في مغادرة موقف السيارات‬


26 - BUGATTI

Lightning

Bug

Bugatti has beefed up its roadster to offer drivers the performance of the world-beating Veyron Super Sport experience in an open-top. Meet the Grand Sport Vitesse.

DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05


BUGATTI - 27

Bugatti Automobiles lifted the lid off the most powerful roadster of all time at the Geneva Motor Show at the beginning of March.

Taking its cues from the Veyron Super Sport, Bugatti has increased the power up to 1,200 horsepower of its Grand Sport roadster platform to deliver the Bugatti Veyron 16.4 Grand Sport Vitesse (which is French for Speed), entering a new dimension of open-top driving. Optically aligned to the Super Sport, which holds the current world production car speed record of 431 km/h, the Vitesse also impresses with its dynamic driving characteristics. Bugatti’s engineers have developed the current Grand Sport, with its 1,001 HP and 1,250 Nm of torque, into an even more powerful vehicle, bumping up the horsepower by 200 and adding 250 Nm of torque to the car’s already awesome powertrain. The increased power of the new roadster’s 16-cylinder engine is made possible by the four enlarged turbochargers and intercoolers, a technique lifted straight from the blueprints of the Super Sport coupe. The chassis has also been modified to support the power increase. The Vitesse therefore also ensures the supreme range of excellent features one would expect of a Bugatti, from precise driving dynamics to extraordinary acceleration and braking. Speaking at the unveiling, Bugatti President Wolfgang Dürheimer explained: “The rapid success of the Super Sport convinced us to increase the performance of the Bugatti roadster. Once again our engineers worked hard to demonstrate that Bugatti is able to constantly redefine the boundaries of what is technically feasible. “We gave our all to transfer the achievements of the Super Sport over to the Grand Sport, thereby turning open-top driving itself into an extraordinary experience at high speed.”

DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05


‫‪28 - BUGATTI‬‬

‫رفعت‬

‫سيارات بوجاتي النقاب عن أقوى السيارات على الطرق وذلك في‬ ‫معرض جنيف للسيارات في بداية مارس‪.‬‬ ‫ولقد استمدت هذه املؤشرات من فيرون سوبر سبورت حيث قامت بوجاتي بزيادة‬ ‫قوة هذه السيارة حتى ‪ 1200‬حصان وذلك في مضمار سباق جراند سبورت‬ ‫روديستر ولكي تقدم بوجاتي فيرون ‪ 16.4‬جراند سبورت فيتس (وهي كلمة‬ ‫بالفرنسية تعني السرعة) وهي بذلك تدخل ُبع ًد جديد ًا في القيادة بسقف مفتوح‪.‬‬ ‫ولقد مت ضبطها بصري ًا في الشكل مع سوبر سبورت والتي حتقق حالي ًا السرعة‬ ‫العاملية املسجلة ‪ 431‬كم ‪ /‬ساعة وأيض ًا فإن السيارة فيتس تعطي انطباع ًا‬ ‫مؤثر ًا بخصائص القيادة الديناميكية التي تتميز بها‪.‬‬ ‫لقد قام مهندسو بوجاتي بتطوير السيارة احلالية جراند سبورت مبحركها ‪1001‬‬ ‫حصان والعزم ‪ 1250‬نيوتن متر لتحويلها لسيارة أكثر قوة وذلك من خالل‬ ‫إضافة ‪ 200‬حصان وإضافة ‪ 250‬نيوتن متر للعزم في السيارة والتي كانت‬ ‫هائلة القوة أص ًال‪ .‬ومن خالل هذه القدرة اإلضافية للسيارة اجلديدة مبحركها‬ ‫‪ 16‬سلندر‪ ،‬فلقد أصبح من املمكن االستعانة بالشاحنات التوربينية األربعة‬ ‫املكبرة واملبردات الداخلية فيما بينها وهو تكنيك مت احلصول عليه مباشرة من‬ ‫تصميمات سوبر سبورت كوبيه‪.‬‬ ‫ولقد مت تعديل الشاسيه أيض ًا لدعم زيادة القوة‪ .‬ولذلك فإن السيارة فيتس‬ ‫تضمن أيض ًا النطاق الهائل للخصائص املمتازة التي ميكن أن نتوقعها من‬ ‫بوجاتي من ديناميكيات القيادة الدقيقة وحتى تعجيل السرعة املتميز والفرامل‪.‬‬ ‫وإذا حتدثنا عن ظهور هذه السيارة ألول مرة فلقد شرح فولف جاجن دورهامير‬ ‫رئيس شركة بوجاتي‪" :‬إن النجاح السريع لسوبر سبورت يقنعنا بزيادة أداء‬ ‫سيارات بوجاتي رودستار‪ .‬ومرة أخرى فإن املهندسني لدينا يعملون بصورة‬ ‫جادة إلثبات أن بوجاتي قادرة على إعادة تعريف احلدود ملا هو ممكن ومتاح‬ ‫فني ًا دائم ًا‪.‬‬ ‫"لقد قدمنا كل ما ميكننا أن نقدمه لتحويل إجنازات السيارة سوبر سبورت في‬ ‫السيارة جراند سبورت‪ ،‬وهكذا فإننا نحول قيادة السيارات املفتوحة السقف‬ ‫إلى خبرة مثيرة غير عادية عند السرعات العالية‪.‬‬

‫‪DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05‬‬


‫‪BUGATTI - 29‬‬

‫خـنـفـســة‬

‫الصــواعـق‬

‫كشفت سيارات بوجاتي النقاب عن السيارة األكثر قوة على الطرق لكي‬ ‫تقدم للسائقين األداء المتميز في تجربة فيرون سوبر سبورت وذلك من‬ ‫خالل سيارة مفتوحة السقف‪ .‬وبما يحقق مستويات جراند سبورت فيتس‪.‬‬

‫‪DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05‬‬


Salwa Road l Souq Najd l P.O. Box 2044 l Doha l Qatar l Tel: +974 4432 4888 Royal Plaza l Al Sadd Street l Doha l Qatar l Tel: +974 4435 5588


LAMBORGHINI - 31

lAMBo

J

ShoWS thE

It was the Geneva Motor Show’s most talked about, most Googled and most desired car. A one-off “just because we can” project that was sold to unnamed buyer for a staggering price, but which, perhaps more importantly, helped Lamborghini recapture the world’s automotive imagination.

DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05


32 - LAMBORGHINI

This year’s Geneva Motor Show saw the unveiling of possibly the

most exclusive Lamborghini ever to leave the Bullpen: The, quite literally, one-of-a-kind Lamborghini Aventador J (The “J” is a tip of the hat to both the one-off 1970 Jota, a Miura with improved performance and virtually redesigned in every detail, and the rules of the FIA’s “Appendix J,” which defines the technical specification of race cars in the various classes). Looking like something more akin to a science fiction movie prop, the roofless, windscreen-less car is technically based on the platform of the amazing Aventador LP 700-4, but in this open version, the monocoque has a largely new design, including the two safety bars behind the seats. The absence of a roof and large windshield, as well as some Middle East-essential electronics lowers weight even further. Then there are the soft furnishings. In its first automotive application, Lamborghini has been liberal with its use of a new carbon fibre fabric called “Carbonskin,” made of woven carbon fibres soaked with a very special epoxy resin that stabilises the fibre structure and keeps the material soft. The the company claims that the space-age material fits perfectly to every shape. In the Aventador J, the complete cockpit, along with parts of the seats are covered in

DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05

the stuff. Such is its pliability as a material, Lambo believes that there are future uses for it in the high end clothing industry. With the US$2.6 million price for this one-off-wonder as extreme as the design of the car itself, let’s talk about what the lucky owner will not be getting for his hard-earned cash. Firstly, a windscreen. The Aventador J is capable of speeds in excess of 300km/h so, in order maintain driver safety and prevent wind buffeting, Lambo has designed twin air deflectors, which are just two, small, seethrough humps on the front that, in the absence of any explanation from the technicians, one assumes will just disperse the wind past both driver and passenger. The company does offer some advice for dealing with such exposure to the elements, though, simply stating that “the right clothing is a prerequisite for every trip.” The car also doesn’t come equipped with a navigation or audio system. Air con, too, is seen as an extravagance that would simply detract from the car’s raison d’être, which is to simply produce a visceral open-air driving experience like no other. Amazingly, the Aventador J took just six weeks to conceptualise, design, build and homogolate, with company principal, Stephan


LAMBORGHINI - 33

“Amazingly, the Aventador J took just six weeks to conceptualise, design, build and homogolate”

Winkelmann insisting - in January - to the company’s designers that Lamborghini had to have “something special” to show at the mid-March auto event. We here at Dana Jewels would have loved to have been a fly-on-the-wall when that conversation took place. However, with great aplomb, they somehow got the job done and, possibly, the greatest ever Lamborghini was the result. We will give the final word to Mr. Winkelmann who, at the unveiling of the car in Switzerland, explained: “With the Lamborghini Aventador J, we have moulded our brand DNA into its most definitive form to date. This automobile is as extreme and as uncompromising as only a Lamborghini can be. “The new Lamborghini Aventador J is the most radical open supersports car in Lamborghini’s history. Its name comes from our tradition and combines an unconventional design with technology innovation. Nowadays, we are confronted with several regulations that we face in the spirit of challenge. “The Aventador J is the proof that, despite the rules, Lamborghini will always make people dream, even in the future.”

DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05


‫‪34 - LAMBORGHINI‬‬

‫“لقد استغرق األمر ستة‬ ‫أسابيع فقط للسيارة أفينتادور ‪J‬‬ ‫لتجميع المفاهيم والتصميم‬ ‫وبناء هذا الشكل”‬ ‫لقد‬

‫شهد معرض جنيف للسيارات هذا العام كشف النقاب عن السيارة‬ ‫المبورجيني والتي رمبا كانت األكثر متيز ًا عن أي سيارة أخرى غادرت بولنب‪:‬‬ ‫فهذه السيارة هي في الواقع فريدة من نوعها المورجيني أفينتادور ‪( J‬وحرف ‪J‬‬ ‫هو مجرد طرف القبعة لكل من السيارة الوحيدة من نوعها ‪ 1970‬جوتا ‪ ،‬وسيارة‬ ‫ميورا بأداء مطور وفي الواقع فلقد أعيد تصميمها في جميع التفاصيل وقواعد ‪FIA‬‬ ‫"امللحق ‪ "J‬والذي يحدد التعريف للمواصفات الفنية لسيارات السباق من‬ ‫الفئات املختلفة)‪.‬‬ ‫إن هذه السيارة تبدو شبيه بأفالم اخليال العلمي مبا فيها من جتهيزات والسيارة‬ ‫عدمية السقف وعدمية الزجاج وهي بتصميمات مبنية فني ًا على أساس منصة‬ ‫تصميم أفينتادور الرائعة ‪ LP700-4‬ولكن في هذا التصميم املفتوح‪ ،‬فهذه‬ ‫السيارة ذات الهيكل الفردي لها تصميم جديد متام ًا وتشمل قضيبني للمتانة‬ ‫والسالمة خلف املقاعد‪ .‬وكنتيجة لعدم وجود السقف والزجاج األمامي الكبير‪،‬‬ ‫وكذلك بعض اإلليكترونيات األساسية للشرق األوسط فإن هذا أدى إلى تخفيض‬ ‫وزنها مرة أخرى‪ .‬وأيض ًا فهناك املقاعد اللينة‪ .‬وفي تطبيقات السيارات األولى‪،‬‬ ‫فلقد كانت المبورجيني تتميز باحلرية في االبتكار عند استخدامها أللياف الكربون‬ ‫اجلديدة والتي تسمى " كربون سكني " واملصنوعة من ألياف الكربون املنسوجة‬ ‫بعد غمرها في أنواع خاصة جد ًا من راتنج اإليبوكسي والتي تؤدي إلى استقرار‬ ‫تركيب األلياف ولكي تظل املواد لينة‪ .‬وطبق ًا لرأي الشركة في هذا التصميم فإن‬ ‫هذه املواد املتطورة من عصر الفضاء مناسبة متام ًا لكي شكل‪ .‬وفي السيارة‬ ‫أفينتادور ‪ ، J‬فإن كابينة السائق الكاملة مع أجزاء املقاعد مغطاة بهذه املادة‪.‬‬ ‫وكذلك قدرة هذه املادة على حتمل االنطباق والثني‪ .‬وترى المبورجيني أنه توجد‬ ‫استخدامات مستقبلية لهذه املادة في صناعة املالبس املتطورة‪.‬‬ ‫ومن خالل السعر ‪ 2.6‬مليون دوالر أمريكي لهذه األعجوبة في عالم السيارات فإن‬ ‫السعر يبدو هائ ًال مثل تصميم السيارة نفسها ‪ ،‬ودعنا نتحدث عن هذا املشتري‬ ‫السعيد احلظ وما هي األشياء التي لن يحصل عليها مقابل هذه األموال الضخمة‪.‬‬ ‫أو ًال الزجاج األمامي فالسيارة أفينتادور ‪ J‬ميكنها الوصول لسرعات تتجاوز ‪300‬‬ ‫كم في الساعة ولذلك ولغرض احملافظة على سالمة السائق وملنع التأثير الشديد‬

‫للرياح فلقد قامت المبورجيني بتصميم عاكسات مزدوجة للهواء في شكل حاجزين‬ ‫صغيرين ميكن املشاهدة من خاللهما من األمام‪ ،‬ومع غياب أي تفسيرات من‬ ‫الفنيني ‪ ،‬ميكننا أن نفترض ان هذه احلواجز تقوم بتشتيت الرياح حول السائق‬ ‫والراكب‪ .‬ولكن الشركة تقدم نصيحة أخرى للتعامل مع هذا التصميم للعناصر‪،‬‬ ‫حيث أنها تعبر ببساطة عن ذلك من خالل العبارة "إن املالبس الصحيحة مطلب‬ ‫مسبق لكل رحلة " وهذه السيارة ال تأتي مجهزة أيض ًا بأنظمة صوتية أو مالحية‪.‬‬ ‫وحتى تكييف الهواء نفسه يتم النظر إليه على أنه نوع من البذخ الذي سيؤدي‬ ‫ببساطة إلى التشتيت عن التصميم البسيط األصلي للسيارة ‪ ،‬فهي ببساطة قد مت‬ ‫إنتاجها للقيادة في الهواء الطلق في جتربة ال مثيل لها‪.‬‬ ‫وبشكل مثير للدهشة‪ ،‬فلقد استغرق األمر ستة أسابيع فقط للسيارة أفينتادور ‪J‬‬

‫لتجميع املفاهيم والتصميم وبناء هذا الشكل‪ ،‬حيث يصر مدير الشركة ستيفان‬ ‫وينكلمان ‪ ،‬في يناير على أن املصممني في الشركة عليهم أن يقدموا شيئ ًا خاص ًا‬ ‫وفريد ًا للعرض في هذه املناسبة للسيارات في منتصف مارس‪ .‬ونحن هنا في‬ ‫جواهر الدانا كنا نرى ذلك مستحي ًال عندما متت هذه املقابلة‪ .‬ولكن مع املزيد من‬ ‫العمل أمكنهم إجناز ذلك ورمبا كان الناجت سيارة من أروع سيارات المبورجيني‪.‬‬

‫وسنعطي الكلمة النهائية للسيد وينكلمان والذي عند الكشف عن هذه السيارة‬ ‫في سويسرا قد شرح‪" :‬من خالل هذه السيارة المبورجيني أفينتادور ‪ ، J‬فلقد‬ ‫قمنا بصياغة جينات تصميماتنا في هذا الشكل احملدد في هذا التاريخ‪ .‬إن هذه‬ ‫السيارة متطرفة في التصميم والقوة وبدون أي أخطاء أو هفوات كما كان عهدنا‬ ‫بالمبورجيني دائم ًا‪.‬‬ ‫إن سيارة المبورجيني أفينتادور ‪ J‬اجلديدة هي السيارة األكثر تطرف ًا في تاريخ‬ ‫سيارات المبورجيني املفتوحة الرياضية السوبر‪ .‬ويأتي اسمها من خالل التقليد‬ ‫الذي نتبعه وهي جتمع بني التصميم غير التقليدي والتكنولوجيا املتطورة‪ .‬ونحن‬ ‫اآلن نواجه العديد من اللوائح التي نواجهها بروح التحدي‪ .‬إن السيارة أفينتادور‬ ‫‪ J‬هي الدليل على أنه على الرغم من القواعد فإن المبورجيني جتعل دائم ًا الناس‬ ‫يحلمون حتى باملستقبل‪.‬‬

‫‪DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05‬‬


‫‪LAMBORGHINI - 35‬‬

‫المـبـو‬

‫‪J‬‬

‫تعرض السيارة‬

‫لقد كانت هذه السيارة هي السيارة التي القت أكبر قدر من االهتمام‬ ‫في معرض جنيف للسيارات وكانت السيارة التي تحدث الكثيرون عنها‬ ‫وتبادلوا أخبارها فهي السيارة المرغوبة على المستوى األول‪ .‬ولقد كان‬ ‫هذا المشروع "فقط ألننا نستطيع" وكانت هذه السيارة قد تم بيعها‬ ‫لمشتري لم يتم الكشف عن اسمه وبسعر متميز‪ ،‬ولكن األهم من‬ ‫ذلك أن هذا الوضع قد ساعد المبورجيني على أن تعيد التقاط الخيال‬ ‫العالمي للسيارات‪.‬‬ ‫‪DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05‬‬


36 - LAMBORGHINI

Extreme Machine During the Frankfurt Motor Show, Lamborghini unveiled its latest addition to the hugely popular Gallardo line-up, and quite possibly, the most extreme Gallardo to date.

DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05


LAMBORGHINI - 37

The LP 570-4 Super Trofeo Stradale brings motor racing

excitement directly to the road. This new car usurps the Superlegerra as the top model in the Gallardo lineup and is based on the successful race car from the Lamborghini Blancpain Super Trofeo single-make race series. The Lamborghini Blancpain Super Trofeo championship brings professional racers and gentlemen drivers face-to-face in fiercely fought battles on Europe’s most challenging racetracks such as Monza, Silverstone and Hockenheim. There are many similarities between the racing and road versions of this super sports car. For example, they both share the same V10 powerplant, which is used in the racing version with no modifications. Externally, similarities with the race spec car are clearly evident; it is equipped with the same rear spoiler that offers greater aerodynamic load – achieving an aerodynamic condition three times the load of the Gallardo LP 560-4 coupe – for increased dynamic stability during tight, high-speed driving. As in the race cars, the rear spoiler can be varied manually in order to let the driver optimise the car’s performance according to the track or road characteristics. Another element taken directly from the racing version is the removable engine hood with quick-release system. Both the spoiler and the hood are of course made of carbon composite material, as are a host of other components on the SuperTrofeo Stradale. Together with aluminium, carbon fibre is the basis behind the extremely lightweight construction of the Gallardo top dog. The Gallardo LP 570-4 Super Trofeo Stradale boasts a maximum dry weight of 1340 kilograms. It beats the already lean Gallardo LP 560-4 by 70 kilograms, which gives the Gallardo LP 570-4 Super Trofeo Stradale a stunning power-to-weight ratio of 2.35 kilograms per HP for breathtaking performance. It sprints from 0 to 100 km/h in a mere 3.4 seconds and reaches 200 km/h just 10.4 seconds later. Its forward thrust finally tops out at 320 Km/h.

Seeing Red The Gallardo Super Trofeo Stradale sports a brand new “Rosso Mars” finish that underscores the special connection between ultimate race track performance and Lamborghini’s “Italianness”. The “Rosso Mars” colour symbolises Italy’s traditional racing red, as established at the beginning of last century in motor racing, when the home nations of the competitors were indicated by the color of the paint on the vehicles. Dark green stood for Great Britain, blue was for France, white (and silver later on) represented Germany, white and blue stripes for USA, and red was the colour of all race cars from Italy.

Like the Super Trofeo competition version, the new Super Trofeo Stradale is based on the Gallardo Superleggera technical approach. The V10 powerplant generates 570 HP, equivalent to 419 kW, which is fully available at 8000 RPM. The maximum torque is equally impressive, with the torque curve peaking at 540 Nm at 6500 RPM. The V10’s unique firing order delivers the striking sound you hear in motor racing. The car will be produced in a limited run of 150 numbered units. The No.79 was booked for Lamborghini Doha.

DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05


‫‪38 - LAMBORGHINI‬‬

‫إن‬

‫سيارة ‪ LP570-4‬سوبر تروفيو (سترادالي) تنقل اإلثارة واملتعة من سباق‬ ‫السيارات إلى الطرف مباشرة‪ .‬إن هذه السيارة اجلديدة قد اكتسبت لنفسها‬ ‫املكانة وتفوقت على سوبر ليجيرا باعتبارها الطراز األول في مجموعة سيارات‬ ‫جاالردو وذلك على أساس سيارة السباق الناجحة من المبورجيني وهي سيارة‬ ‫بالنك بني سوبر تروفيو من سلسلة السيارات الفريدة للسباقات‪.‬‬ ‫إن سيارات المبورجيني بالنكبني سوبر تروفيو وتقدمها بصفتها السيارة‬ ‫الرائدة جتعل املتنافسني في سباق السيارات والسائقني من الطبقات الراقية‬ ‫يتصارعون وجه ًا لوجه في معارك تنافسية عبر مسابقات السيارات األكثر‬ ‫حتدي ًا مثل حلبة سباق السيارات في مونزا وسلفر ستون وهوكنهامي‪ .‬وهناك‬ ‫العديد من التشابهات بني الطرازات املخصصة لسباق السيارات وتلك‬ ‫املخصصة للطرق في هذه السيارات الرياضية السوبر‪ .‬فعلى سبيل املثال فإن‬ ‫كلى التصميمني يشترك في نفس احملرك ‪ V10‬والذي يستخدم في سيارات‬ ‫السباق بدون أي تعديالت‪.‬‬ ‫وخارجي ًا هناك أوجه تشابه مع سيارة السباق وهي واضحة للغاية فهي مجهزة‬ ‫بنفس الرفارف اخللفية املوجهة لتيار الهواء والتي تقدم أحما ًال ديناميكية هوائية‬ ‫أكبر مما يحقق احلالة الديناميكية الهوائية والتي تزيد من احلمل ثالث مرات‬ ‫بالنسبة للسيارة جاالردو ‪ LP560-4‬كوبية – من أجل املزيد من االستقرار‬ ‫الديناميكي خالل القيادة بسرعة عالية‪ .‬وكما هو احلال في سيارات السباق فإن‬ ‫الرفارف الهوائية اخللفية ميكن أن يتم تعديل وضعها يدوي ًا لكي يتمكن السائق‬ ‫من اختيار األداء األمثل للسيارة بحسب نوعية الطرق وخصائصها‪.‬‬

‫الرؤيا الحمراء‬

‫إن سيارة جاالردو سوبر تروفيو سترادالي الرياضية تقدم تصميم ًا وتشطيب ًا‬ ‫جديد ًا للماركة بلون "روسو مارس" (أحمر مارس)‪ ،‬وهذا التصميم يؤكد على‬ ‫العالقة اخلاصة بني األداء في مضمار السباق والنكهة اإليطالية لسيارات‬ ‫المبورجيني‪ .‬فاللون روسو مارس (األحمر القاني) يرمز للون األحمر التقليدي‬ ‫للسباق في إيطالية ‪ ،‬كما تأسس هذا املفهوم في بداية القرن املاضي في سباقات‬ ‫السيارات‪ ،‬حيث يتم بيان وحتديد الدول املختلفة بني املتنافسني من خالل لون‬ ‫طالء السيارة‪ .‬فاللون األخضر الداكن لبريطانيا العظمى واللون األزرق لفرنسا‬ ‫واللون األبيض (والفضي فيما بعد) ألملانيا والشرائط الزرقاء والبيضاء الواليات‬ ‫املتحدة واللون األحمر هو لون جميع سيارات السباق من إيطاليا‪.‬‬

‫وهناك عنصر أخر ميكن احلصول عليه مباشرة من تصميم سيارات السباق‬ ‫وهو غطاء احملرك القابل للرفع بنظام الفك السريع‪ .‬وكل من الرفارف الهوائية‬ ‫وغطاء احملرك مصنوعة بالطبع من مواد مركبة كربونية ‪ ،‬وكذلك فإنها حتتوى‬ ‫على العديد من املكونات األخرى في سوبر تروفيو ترادالي‪ .‬وباإلضافة إلى‬ ‫األلومنيوم وألياف الكربون فهي األساس خلف هذه اإلنشاءات اخلفيفة الوزن‬ ‫جد ًا في سيارات جاالردو توب دوج‪.‬‬ ‫تفتخر سيارة جاالردو ‪ LP570-4‬سوبر تروفيو سترادالي بالوزن اجلاف الذي ال‬ ‫يزيد في احلد األقصى عن ‪ 1340‬كجم‪ .‬فهي بذلك تتفوق بالفعل على السيارة‬ ‫خفيفة الوزن جاالردو ‪ LP560-4‬مبقدار ‪ 70‬كجم وهذا يعطي السيارة جاالردو‬ ‫‪ LP570-4‬سوبر تروفيو سترادالي نسبة قوية لنسبة الطاقة إلى الوزن ومبعدل‬ ‫‪ 2.35‬كجم لكل حصان قدرة في احملرك من أجل أداء منقطع النظير‪ .‬وهي‬ ‫تسحب السرعة من صفر إلى ‪ 100‬كم في الساعة في أقل من ‪ 3.4‬ثانية وتصل‬ ‫إلى السرعة ‪ 200‬كم ‪ /‬ساعة في أقل من ‪ 10‬و ‪ 0.4‬ثانية الحق ًا‪ .‬وقوة الدفع‬ ‫األمامية لها تصل في النهاية إلى ‪ 320‬كم في الساعة‪.‬‬ ‫كما هو احلال مع تصميم املنافسة سوبر تروفيو فإن هذه السيارة اجلديدة سوبر‬ ‫تروفيو سترادالي مصممة على أساس األسلوب الفني لسيارات جاالردو سوبر‬ ‫ليجيرا‪ .‬ويقوم احملرك ‪ V10‬بتوليد ‪ 570‬حصان أي ما مياثل ‪ 419‬كيلو وات‬ ‫متوافرة بالكامل عند السرعة ‪ 8000‬دورة في الدقيقة‪ .‬وأيض ًا فإن العزم األقصى‬ ‫قوي بنفس الدرجة ومنحنى العزم يصل إلى الذروة ‪ 540‬نيوتن متر عند السرعة‬ ‫‪ 6500‬دورة في الدقيقة‪ .‬إن ترتيب االشتعال الفريد للمحرك ‪ V10‬يؤدي إلى‬ ‫الصوت املميز الذي تسمعه في سباق السيارات‪.‬‬ ‫هذه السيارة سيتم إنتاجها بعدد محدود ‪ 150‬وحدة مرقمة‪.‬‬ ‫وقدم حجز سيارة رقم ‪ 79‬لالمبورجيني قطر‪.‬‬

‫‪DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05‬‬


‫‪LAMBORGHINI - 39‬‬

‫الـمـاكـيـنـة‬ ‫الـفـائـقـة‬

‫خالل معرض فرانكفورت للسيارات ‪ ،‬كشفت المبورجيني عن إضافتها األخيرة‬ ‫لمجموعة السيارات التي تتمتع بشعبية كبيرة وهي سيارات جاالردو ‪ ،‬وربما‬ ‫أيض ًا السيارة جاالردو األكثر تطرف ًا في المزايا حتى هذا الوقت‪.‬‬

‫‪DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05‬‬


40 - LAMBORGHINI

lAMBo liMBErS uP AthlEtiC

SuV

The rumour mill has been turning for some time to grind out numerous theories and speculation , while questions based on the demand in this region for such a car have almost constantly been batted away by the company and dismissed. At the 2012 Beijing Motor Show, however, Lamborghini finally pulled the covers off an SUV concept that you can expect to be driving in 2017.

DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05


LAMBORGHINI - 41

be used by a household as its primary car. This expands the brand’s customer base enormously - appealing to families and to the drivers of Lamborghini super sports cars who have thus far driven SUV models from other brands. The company will be primarily targeting the GCC, the USA, the UK, Germany, Russia and China with a proposed annual production run of around 3,000 vehicles.

Describing it as the ultimate super athlete in the SUV segment,

the Urus concept car, Lamborghini says, will completely redefine dynamics and design in this category. Remember, this is not the first time that the Raging Bull has dabbled in the SUV segment, with its LM002 “Rambo Lambo,” of which it produced 300 models between 1985 and 1992. However, the Urus combines unique design, a luxurious interior and outstanding performance with versatility and everyday usability. While it looked cool, had a twelve-cylinder engine putting out 450hp and a top speed of more than 210km/h, such day-to-day comfort and ease of use is not something for which the LM002 will always be remembered. With a predicted power output of 600hp, coupled with Lamborghini’s more recent know-how in the field of lightweight design technology, the Urus is guaranteed to be a breathtaking ride. At the same time, however, Lamborghini is committed to making sure the SUV will offer the lowest CO2 output of all comparable vehicles.

“The Urus is a very concrete idea for the future of Lamborghini – as a third model line and as the perfect complement to our super sports cars,” says Stephan Winkelmann, President and CEO of Automobili Lamborghini. “SUVs stand for freedom and emotion. SUVs make up one of the most successful market segments worldwide. The Urus is the most extreme interpretation of the SUV idea; it is the Lamborghini of the SUVs.” As has long been the tradition at Lamborghini, its name is derived once more from the world of bulls – the Urus, also known as Aurochs, is one of the large, wild ancestors of domestic cattle. Urus bulls could measure up to 1,8 metres at the shoulder. The Spanish fighting bull, as bred for the past 500 years, is still very close to the Urus in its appearance. While, in size and performance, this might not necessarily be equal to the other fighting bulls in the company’s stable, it is still of the same stock and has true Lamborghini DNA coursing through it. The Urus has a unique, utterly unmistakable appearance, carrying design cues from the current Lamborghini lineage. It looks powerful, but not bulky. It is muscular and highly athletic, but also elegant. At a length of 4,99 meters, it fits perfectly into the sporty SUV class. At a height of just 1,66 meters, however, it is considerably lower than all its competitors. Together with its width of 1,99 meters, the Lamborghini Urus boasts the perfect proportions to become the super athlete in the segment.

Lightweight design is the decisive prerequisite not only for moderate fuel consumption, but also for dynamics and handling. The Urus will set new benchmarks here, too. A low centre of gravity and a highly variable bodyshell height are among the solutions. The car is also notable for its innovative, adaptive aerodynamics. In combination with the variable bodyshell height, the height-adjustable front spoiler ensures a good approach angle and excellent clearance to obstacles - ideal for the rough stuff. At its lowest setting, however, it aids stability when driving at motorway speeds. The form is, of course, aerodynamically refined. At the upper edge of the rear windshield is a deflector that diverts the airflow along the rear windshield and onto the adjustable rear spoiler, allowing the aerodynamic balance of the Urus to be modified to suit prevailing driving conditions. The luxury SUV segment is successful worldwide and promises continued strong growth and means that a Lamborghini can now

DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05


‫‪42 - LAMBORGHINI‬‬

‫يمكنك‬

‫وصفها بأنها السيارة الرياضية الفائقة في قطاع سيارات‬ ‫الدفع الرباعي‪ ،‬سيارة مبفهوم أوروس‪ ،‬وتقول ملبورجيني بأن هذه السيارة ستعيد‬ ‫صياغة وتعريف الديناميكيات والتصميمات بالكامل في هذه الفئة‪.‬‬ ‫وتذكر أن هذه ليست املرة األولى حيث يقوم ريدجينج بال باالنخراط في قطاع‬ ‫سيارات الدفع الرباعي‪ ،‬ومن خالل سيارات ‪ " LM002‬المبو رامبو " والتي‬ ‫أنتجت منها ‪ ٣٠٠‬طراز فيما بني ‪ ١985‬و ‪.١99٢‬‬ ‫ولكن سيارة أوروس جتمع بني التصميم الفريد والتصميمات الداخلية الفاخرة‬ ‫واألداء املتميز مع تعدد وسهولة االستخدام اليومي‪.‬‬ ‫وباإلضافة إلى مظهرها الفريد فإن هذه السيارة مزودة مبحرك ‪ ١٢‬سلندر يحقق‬ ‫قدرة ‪ ٤5٠‬حصان و السرعة القصوى التي تزيد عن ‪ ٢١٠‬كم ‪ /‬ساعة‪ ،‬إن‬ ‫هذه الراحة وسهولة االستخدام من يوم ًا إلى يوم ليست من األشياء التي ميكن‬ ‫نسيانها وسيظل اجلميع يتذكرون دائم ًا ‪ LM002‬والتي قدمت هذه املزايا‪.‬‬ ‫ومن خالل ناجت القدرة املقدر واملتوقع ‪ 6٠٠‬حصان‪ ،‬مع اقتران ذلك بأحدث‬ ‫التقنيات الفنية من المبورجيني في مجال تكنولوجيا التصميمات خفيفة الوزن‪،‬‬ ‫ميكننا أن نضمن أن ركوب السيارة أوروس ميثل جتربة ممتعة ليس لها نظير‪.‬‬ ‫ولكن في نفس الوقت فإن المبورجيني تلتزم وتتأكد أيض ًا من أن سيارة الدفع‬ ‫الرباعي ستحقق أقل نسبة من عوادم ثاني أكسيد الكربون باملقارنة مع جميع‬ ‫السيارات املماثلة‪.‬‬ ‫تتميز هذه السيارة بالتصميم خفيف الوزن وهو شرط أساسي حاسم ليس فقط‬ ‫لالعتدال في استهالك الوقود ولكن أيض ًا من أجل الديناميكية والتعامل‪ .‬وسوف‬ ‫تقوم أوروس أيض ًا بإرثاء معايير جديدة لهذا أيض ًا‪ .‬ومن بني احللول لهذا الغرض‬ ‫تصميم مركز الثقل املنخفض وارتفاع هيكل السيارة املتغير بدرجة كبيرة‪ .‬وتتميز‬ ‫هذه السيارة أيض ًا بالتصميمات املتوافقة واملتطورة للديناميكا الهوائية‪ .‬وباإلضافة‬ ‫إلى االرتفاع املتغير لهيكل السيارة فإن الرفارف واحلليات الهوائية األمامية‬ ‫القابلة للضبط من حيث االرتفاع تقدم زاوية اقتراب جيدة ومسافة فاصلة ممتازة‬ ‫للعوائق – وهي في ذلك مثالية للقيادة على الطرق الصعبة‪ .‬ولكن على أقل تقدير‬ ‫فإن هذا التصميم يساعد على االستقرار عند القيادة بسرعات عالية على الطرق‬ ‫السريعة‪ .‬إن هذا التصميم بالطبع قد مت ضبطه بدقة على أساس القواعد الهوائية‬ ‫الديناميكية‪ .‬وعند احلافة العلوية للزجاج اخللفي يوجد العاكس الذي يقوم بتوجيه‬ ‫تدفق الهواء على طول الزجاج اخللفي ويوجه نحو رفارف التوجيه اخللفية القابلة‬ ‫للضبط مما يسمح بالتوازن الهوائي الديناميكي لسيارات أوروس وبحيث ميكن‬ ‫التعديل مبا يناسب أحوال القيادة السائدة‪.‬‬ ‫إن قطاع سيارات الدفع الرباعي الفخمة من القطاعات الصناعية الناجحة‬ ‫والواعدة في جميع أنحاء العالم ويستمر منوها بقوة وهذا يعني أن سيارة‬

‫المبورجيني ميكن اآلن استخدامها من قبل األسرة باعتبارها سياراتها األولى‪.‬‬ ‫ويؤدي هذا إلى توسع هائل في قاعدة عمالء هذه املاركة – وهكذا فإنها تصبح‬ ‫جذابة لألسر وأيض ًا لسائقي السيارات الرياضية السوبر من المبورجيني والذين‬ ‫قاموا من قبل بقيادة الطرازات املختلفة لسيارات الدفع الرباعي من املاركات‬ ‫األخرى‪ .‬وتستهدف الشركة في املقام األول دول مجلس التعاون اخلليجي‬ ‫والواليات املتحدة األمريكية واململكة املتحدة وأملانيا وروسيا والصني مبعدالت‬ ‫اإلنتاج السنوي املقترحة والتي تصل إلى حوالي ‪ ٣٠٠٠‬سيارة‪.‬‬ ‫" إن سيارة أوروس فكرة ملموسة وحقيقية للغاية بالنسبة ملستقبل المبورجيني –‬ ‫باعتبارها خط التصميم والنماذج الثالث وباعتبارها السيارة املكملة املثالية ملجموعة‬ ‫سياراتنا السوبر الرياضية " هكذا يقول ستيفان وينكلمان ‪ ،‬رئيس الشركة واملدير‬ ‫التنفيذي لشركة سيارات أوتوموبيلي المبورجيني‪ " .‬إن سيارات الدفع الرباعي‬ ‫ترمز دائم ًا للحرية واملشاعر العاطفية‪ .‬وهكذا فإن سيارات الدفع الرباعي متثل أحد‬ ‫قطاعات السوق االكثر جناح ًا في أنحاء العالم‪ .‬وسيارة أوروس هي التفسير األكثر‬ ‫قوة والتصميم األكثر تطرف ًا في التعبير عن فكرة وروح سيارات الدفع الرباعي ‪ ،‬إن‬ ‫هذه السيارة هي ماركة المبورجيني بني سيارات الدفع الرباعي "‪.‬‬ ‫وبحسب التقليد املتبع منذ وقت قدمي في المبورجيني ‪ ،‬فغن أسمها مشتق من‬ ‫عالم الثيران القوية البالغة القوة – وهكذا فإن سيارة أوروس تعرف أيض ًا باسم‬ ‫أوروبس‪ ،‬وهو أحد أنواع الثيران البرية الضخمة والتي تعتبر من اجلدود القدمية‬ ‫للثيران األليفة احلالية‪ .‬إن ثيران أوروس ميكن أن تصل أبعادها إلى ‪ ١.8‬م‬ ‫عند الكتف‪ .‬والثيران التي تستخدم في رياضة مصارعة الثيران األسبانية والتي‬ ‫كانت يتم تربيتها وتأصيلها على مدى ‪ 5٠٠‬سنة املاضية شديدة الشبه في‬ ‫مظهرها لهذه السيارة أوروس‪.‬‬ ‫أما من حيث احلجم واألداء‪ ،‬فإنها ال يشترط بالضرورة أن تكون مماثلة لثيران‬ ‫احلرب واملصارعة األخرى والتي توجد في مراعي الشركة‪ ،‬ولكنها مازالت من‬ ‫نفس الفصيلة وبنفس الدرجة من األصالة حيث أن لها اجلينات األصلية واحلقيقية‬ ‫لسيارات المبورج��ني والتي جتري في دمائها‪ .‬إن أوروس لها املظهر الفريد الذي‬ ‫ال تخطئه العني‪ ،‬فهي حتمل مؤشرات التصميم اخلفية من خطوط تصميمات‬ ‫المبورجيني احلالية وهي تبدو قوية ولكن في نفس الوقت بدون تفاصيل صاخبة‪.‬‬ ‫فهي سيارة رياضية تعبر عن الرياضة والقوة العضلية بدرجة كبيرة ولكنها أنيقة‬ ‫أيض ًا‪ .‬ويبلغ طولها ‪ ٤.99‬م ‪ ،‬فهي مناسبة بصورة ممتازة لفئة سيارات الدفع‬ ‫الرباعي الرياضية‪ .‬ولكن في نفس الوقت مع ارتفاعها الذي ال يزيد عن ‪ ١.66‬م‬ ‫فهي ذات ارتفاع أقل كثير ًا من جميع منافسيها‪ .‬وباإلضافة إلى عرض السيارة‬ ‫‪ ١.99‬م فإن سيارة المبورجيني أوروس تفتخر بأن لها النسب املثالية لألبعاد‬ ‫لكي تصبح السيارة الرياضية السوبر في هذا القطاع‪.‬‬

‫‪DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05‬‬


‫‪LAMBORGHINI - 43‬‬

‫المبو ليمبرز سيارة ‪SuV‬‬ ‫فائقة القوة والرشاقة‬

‫لقد كانت الشائعات تدور في‬ ‫وقت من األوقات حول العديد من‬ ‫النﻈريات والتخمينات‪ ،‬ولكن في‬ ‫نفس الوقت كانت هناﻙ أسﺌلة‬ ‫استناداً إلى الطلب في هذا اﻹقليم‬ ‫على هذه السيارة وكان هناﻙ‬ ‫اعتراض دائم من قبل الشركة على امكانية وجود طلب كافي في هذا‬ ‫اﻹقليم على هذه السيارة‪ ،‬ولكن جميع هذه الشائعات تم استبعادها‬ ‫وثبت أنها غير صحيحة‪ .‬وفي معرض بكين للسيارات سنة ‪ ،٢٠١٢‬أماطت‬ ‫المبورجيني اللثام أخيراً عن سيارة الدفع الرباعي والمفهوم الخاﺹ بها‬ ‫ويمكنك أن تتوقع قيادة هذه السيارة بحلول عام ‪.٢٠١٧‬‬ ‫‪DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05‬‬


44 - LAMBORGHINI

A lifE-AffirMinG

AVEnt(ADor) AVEnt It has been a long time coming, but on a sunny day at Yas Island, James McCarthy finally gets to take on the daddy of all the Raging Bulls, the V12 Aventador.

DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05


LAMBORGHINI - 45

It looks for all the world like a hungry shark. As the early morning

Abu Dhabi sunlight glints dully off its matte black skin and an air of barely-veiled malevolence surrounds the Lamborghini Aventador as it glowers at me on the pit lane of the Yas Marina F1 circuit.  The Aventador looks fast, even though it is standing still. Emanating sheer power with its aggressive, muscular stance, it is like a caged animal waiting for the right moment to maul its keeper. It is, in a word, fierce. While this is the first Lamborghini to have a completely brand new architecture since the game-changing Gallardo made its debut at the turn of the century, it still sports the instantly recognisable design cues and Raging Bull DNA propagated in the lineage of both its Murcielago and its ultra rare Reventon forebears. I walk around to the driver’s side door, passing through the heat haze shimmering above the Aventador’s brand new 6,498cc, V12 power plant, which outputs no less than 700hp. As I clamber into the low-slung seat, I am struck by the sheer sense of drama that yells from every fibre of this car, from the hiss of the iconic scissor door as it raises to the dangerous-looking red “missile launch” cover that hides the start button. Equally, the earth-shaking timbre of the engine growling to life when you pluck up the courage to press it, also demands attention. 

DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05


46 - LAMBORGHINI

A crackle comes over the radio, followed by the metallic, disembodied voice of top company test pilot - and my pace car driver for the bull run - Max Venturi: “Right, follow me, we go now.” I follow Venturi’s Gallardo Coupe down the slope, under the bridge and onto the glistening blacktop of the GCC’s premier F1 track. Jumping like a scalded cat and with a wail of its V10, the pace car speeds away into the distance, and with no encouragement required, I stamp on the loud pedal and scream off in pursuit. With a huge jolt, I feel the phenomenal raw energy of that monstrous power plant as it propels me forward with mind-bending acceleration. There are few words to express the gamut of my emotions at this point, let alone the all-out assault on my senses. The feedback from the car is such that I can feel every bump in

DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05

the road through the steering wheel, just as every change in gear results in a kick to the back as the the 700 Italian thoroughbreds strain at their reins. The scent of alcantara, moistening with perspiration under the white knuckle grip I have on the wheel, creates a heady aroma, as the crescendo of noise from that bellowing V12 exhaust note fills the cabin. It is a full-on sensory overload on every level. As I plough into the first chicane on the North end of the circuit, I am surprised at how lithe the car feels for its size and how nimble it seems despite its one-and-a-half tonne weight. Much of this, I am sure, can be attributed in equal parts to the pushrod suspension, the fantastic ESP controls and a superbly engineered four-wheel drive system that is designed to handle the massive 690Nm of torque that the Aventador can deliver.


LAMBORGHINI - 47

However, even under the watchful eye of the ESP, the rear end is skittish in the tight corners, and there seems to be an ever-present threat of oversteer. It deserves respect and if treated with just enough, you can push the envelope of the car’s in-built control, without actually losing it, resulting in maximum fun and minimum carnage. As I hit the long back straight, I let Venturi’s pace car put some daylight between us before really flooring it. The high-revving engine is redlining at 8,500rpm and the car screeching like a banshee, it is surprisingly easy to reach 200km/h and not feel like it. If it wasn’t for every other physical indicator telling me I was going very fast, I probably wouldn’t have realised it. The Aventador is capable of achieving a top speed of 350km/h and boasts a 0-100km/h sprint time of just 2.9 seconds, but as the speedo creeps up past 260km/h, it is time to employ the huge carbon ceramic brakes as I prepare to take the wide sweeping corner that will put me on the pit straight. I get the deep-seated impression that the matte black behemoth didn’t take well to being reined in and was now taunting me; urging me to set free the beast under the bonnet. Such psychological

bullying probably wouldn’t stop no matter just how fast I was prepared to push it. Careful to follow Venturi’s line and dropping into third on the apex set me up for a wide, arcing run into the exit bend that would take me back to the pit straight. Just then, Venturi’s metallic voice started issuing a babble of constant instructions through two-way radio. Following his lead, as I make the turn and twist the wheel into the exit bend, I floor the accelerator causing the back end to slide. Turning into the oversteer, blood is coursing through my adrenaline stream as the car almost power slides into the straight, allowing me to hammer the throttle again and set off into a screaming flypast of the pit lane. I get another few, similarly evocative laps in before I am forced to give the Aventador up and I pull into the pit lane in a contemplative mood. Of all of the exotic cars I have driven, this one was the most coveted and I have slaked my thirst. For now, at least. You see, that is what is so appealing about these big Lambos. There is something delinquent in their soul. It’s everything your mother warned would get you into trouble. It’s like falling in with the wrong crowd or the school friend your parents believed was a bad influence. It is equal parts rebellious, naughty, fun, exciting and scary, which is an intoxicating cocktail, a thirst for which can never truly be quenched.

DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05


‫‪48 - LAMBORGHINI‬‬

‫خشخشة تصدر عبر الراديو يعقبها الصوت املعدني األجوف لكبير مرشدي األختبار‬ ‫بالشركة – وقائد سيارتي الفائقة السرعة في السباق – وهو "ماكس فينتوري"‪ :‬ه ّيا‪،‬‬ ‫اتبعوني‪ ،‬لننطلق اآلن‪".‬اتبعت سيارة "قينتوري جاالردو" الكوبيه ((‪ Coupé‬وهى تهبط‬ ‫املنحدر حتت ال ُكبرِى‪ ،‬ثم تعلو فوق القمة السوداء لطريق "‪ "GCC‬األول (‪)F1‬‬ ‫إنطلقت السيارة بسرعة رشيقة‪ ،‬مع نعيب ولولة محركها الـ ‪ ،V10‬تنطلق عربتي‬ ‫فائقة السرعة بعيد ًا‪ ،‬وبدون حاجة ألي ح ّث من جانبي‪ .‬اضغط على الدواسة‬ ‫(الوقود) فتنطلق صارخة مالحقة‪ .‬بخضة عنيفة أشعر بالطاقة األسطورية لذلك‬ ‫املولد الرهيب للطاقة‪ ،‬وهي تدفعني الى األمام مع تزايد السرعة املذهلة‪ .‬ال أكاد‬ ‫أجد من الكلمات ما يع ّبر عن سلسلة انفعاالتي فى تلك اللحظة‪ ،‬ناهيك عن العصف‬ ‫الشامل بأحاسيسى ومداركي!! أما ر ّد الفعل من السيارة فهو انه ميكنني ان أشعر‬ ‫بكل نتوء فى الطريق من خالل عجلة القيادة (التوجيه)‪ ،‬متام ًا كما ينتُج عن كل تغيير‬ ‫نقى‬ ‫فى تروس السرعة من ركلة الى الوراء‪ ،‬حني يش ّد األعِ نّة ذلك الكباح (‪ّ )700‬‬ ‫السالالت االيطالية‪ .‬رائحة القنطرة مبللة بالعرق الناضح من فرط إحكام قبضتي‬ ‫(التى ابيضت لها مفاصل اصابعي) على عجلة القيادة‪ ،‬ينبعث عنها عبير ن ّفاذ‪ ،‬في‬ ‫تعج الكابينة بتصاعد الصوت الصادر عن اندفاع عادم احملرك (‪ .)V12‬عبء‬ ‫حني ّ‬ ‫إحساسي فوق االحتمال على كافة املستويات !!‬ ‫وإذ أنا اشق الطريق الى أول عقبة (‪ )chicanc‬على الطرف الشمالى للمضمار‪،‬‬ ‫إذ يذهلنى كيف تبدو السيارة رشيقة بالنسبة حلجمها‪ ،‬وكيف تبدو خفيفة احلركة‬ ‫رغم وزنها الذي يبلغ ِطنا ونصف الطن‪ .‬لعل معظم ذلك يرجع – فى يقيني –‬ ‫بالتساوى الى تعليق ذراع الدفع‪ ،‬ونظم التحكم ‪ ESP‬العجيبة‪ ،‬ونظام الدفع‬ ‫الرباعى الرائع التصميم‪ ،‬املص ّمم للتعامل مع "عزم اللي" اجلبار (‪)Nm 690‬‬ ‫الذى ميكن صدوره عن "أفينتادور"‪.‬‬ ‫على انه حتى مع وجود عني الـ ‪ ESP‬الرقيبة‪ ،‬فإن الطرف اخللفي غير مستقر في‬ ‫األركان احملكمة‪ ،‬ويبدو أنه يوجد دائما هناك خطر املبالغة في التوجيه (فرط التوجيه‬ ‫فحسب فإنه‬ ‫– ‪ . )oversteering‬إنها حق ًا جديرة باالحترام‪ .‬وإذا ُعوملت مبا يكفي ْ‬ ‫ميكنك دفع غالف جهاز التحكم املب َّيت فى بنية السيارة (‪ )built-in control‬بدون‬ ‫ان تفقده فع ًال‪ ،‬مما يترتب عليه اقصى إثارة ومتعة مع ادنى مخاطر‪ .‬استعدل ظهر‬ ‫سيارة فينتورى (‪ )Venture‬فائقة السرعة وأدعها تلقى بعض ضوء النهار بيننا‬ ‫قبل ان اقحمها فع ًال‪ .‬ويدور احملرك عالي الدوران عند ‪ 8500‬لفة فى الدقيقة‬ ‫(‪ ،)rpm‬ويرتفع صوت زحف السيارة فى نعيق‪ .‬ومن املدهش ان تصل سرعتها‬

‫بسهولة الى ‪ 200‬كيلومتر فى الساعة دون ان يبدو عليها ذلك‪ .‬ولوال أن كل مؤشر‬ ‫مادي آخر يؤكد لي اننا ننطلق بسرعة فائقة‪ ،‬فلربمّ ا لم أكن ادرك ذلك بنفسي‪.‬‬ ‫إن الـ‪" :‬أفينتادور" قادرة على حتقيق سرعة قصوى تصل الى ‪ 350‬كيلومتر في‬ ‫الساعة‪ ،‬وتزهو بأن باستطاعتها أن تقفز في طلعة البداية من الصفر الى سرعة‬ ‫‪ 100‬كم‪/‬ساعة فى ‪ 2,9‬ثوان فقط‪ .‬ولكن عندما يزحف مؤشر السرعة الى ما‬ ‫بعد ‪ 260‬كيلومتر فى الساعة‪ ،‬فقد حان الوقت الستخدام فرامل السيراميك‬ ‫الكربوني الضخمة وأنا اته ّيأ الجتياز الزاوية املتسعة التي سوف تضعني على‬ ‫مسار املضمار مباشرة‪ .‬يتوالني انطباع عميق اجلذور بأن "فرس البحر" األسود‬ ‫علي‪،‬‬ ‫املطفي هذا [يعنى الـ "أفينتادور"] لم يتع ّود على الك ْبح‪ ،‬وأنه اآلن يته ّكم ّ‬ ‫ويح ّثني على إطالق الوحش الرابض حتت غطاء مقدم السيارة‪ .‬وربمّ ا ال يتوقف‬ ‫ذلك الرعب النفساني‪ ،‬دون مراعاة للسرعة التى اتهيأ بها لدفعه‪.‬‬ ‫وأنا حريص على متابعة خط "ﭭينتوري" وانقل الى "الثالث" على القمة التى‬ ‫تضعني على الطريق الواسع املق ّوس الى ُمنحنى اخلروج الذي سوف يعيدني‬ ‫الى استقامة مسار املضمار‪ .‬عندئذ فقط يبدأ الصوت املعدني اصدار هدير من‬ ‫التعليمات الثابتة من خالل الراديو ذي االجتاهني‪ .‬وإ ْذ ات ّبع قيادته‪ ،‬وأنا أدير‬ ‫وأضغط على عجلة القيادة الى إنحناءة اخلروج من احللبة فأضغط على دواسة‬ ‫البنزين لينزلق الطرف اخللفي‪ ،‬وإذ أعود الى فرط حتويل االجتاه (‪،)oversteer‬‬ ‫يتدفق دمى من خالل مجرى االدرينالني والسيارة تتجه بأقصى قوتها الى‬ ‫االستعدال‪ ،‬مما يتيح لي أن أطرق صمام االختناق من جديد وانطلق مولو ًال‬ ‫كأنى أطير الى املضمار‪.‬‬ ‫وأم ّر ببعض املراحل املماثلة املثيرة للذكريات قبل أن أضطر الى تسليم الـ‬ ‫املوصل الى احللبة مستغرق ًا في التأ ّمل‪ .‬إن هذه‬ ‫"أفينتادور"‪ ،‬والعودة الى الطريق‬ ‫ّ‬ ‫السيارة هي االش ّد جشع ًا من بني كافة السيارات املثيرة التي قمت بقيادتها‪ ،‬وقد‬ ‫أطفأت بعض ظمئى‪ ،‬ولو اآلن على األقل‪.‬‬ ‫هكذا ترى سر جاذبية هذه "الالمبو" (‪ )Lambos‬الضخمة‪ .‬هناك شيء ّما من‬ ‫اجلنوح الكامن فى نفسها‪ .‬إنها كل ما كانت حتذرك أ ّمك من أنه قد يجلب‬ ‫لك املتاعب‪ .‬إنه كالوقوع فى حشد غير مناسب أو على صديق دراسة يعتقد‬ ‫والداك ان له تأثير ًا سيئا عليك‪ .‬إنها التمرد‪ ،‬والشقاوة‪ ،‬واملتعة‪ ،‬واإلثارة‪،‬‬ ‫والفزع ‪ ....‬كل ذلك على السواء‪ ،‬أي مزيج (كوكتيل) ُم ْسكِ ر‪ ،‬ال ميكن مطلقا‬ ‫إطفاء الظمأ إليه‪.‬‬

‫‪DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05‬‬


‫‪LAMBORGHINI - 49‬‬

‫"أفينتادور" تأكيد للحياة‬ ‫(الموقف األول)‬ ‫بعد تفكير طويل‪ ،‬استقر رأي جيمس مكارثي في يوم مشمس على جزيرة‬ ‫"ياس" على اقتناء "أفينتادور" (‪ ،)V12‬سيدة كافة "الثيران الهائجة" (‪)Raging Bulls‬‬ ‫وهي‬

‫تُطل على كل العالم باحثة‪ ،‬وكأنها سمكة "قرش" جائعة‪ ،‬يبدو‬ ‫شعاع شمس الصباح الباكر في ابوظبى وهو يرتد فى ضجر عن اللون األسود‬ ‫املطفي‪ ،‬وعندئذ يحيط جو من احلقد غير املتوارى بالـ "أفينتادور" الالمبورغيني‬ ‫إلى شزر ًا في حلبة سباق "ياس‬ ‫(‪ )Lamborghini Aventador‬وهي تنظر ّ‬ ‫مارينا" ‪.F1‬‬ ‫يبدو على األفينتادور – حتى وهي قابعة ساكنة – إنها فائقة السرعة‪ .‬إنها تش ّع‬ ‫قوة مطلقة‪ ،‬في وقفتها املتح ّدية‪ ،‬املوحية بالقوة اجلبارة‪ ،‬وكأنها ثور هائج حبيس‬ ‫في قفصه‪ ،‬ينتظر اللحظة املواتية لالنقضاض على حارسه‪ .‬إنها – باختصار‬ ‫– مفترسة متوحشة‪.‬‬ ‫ومع أن هذه هي أول وحدة من طراز "المبورغيني" يكون لها هيكل جديد الشكل‬ ‫متام ًا‪ ،‬منذ أن طرحه – في مطلع هذا القرن – جاالردو (‪ ،)Gallardo‬اخلبير في‬

‫‪DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05‬‬

‫تغيير مسار اللعبة‪ ،‬فإنها تنافس من أول وهلة طوابير التصميم املعترف بها‪ .‬و‬ ‫"الثور الهائج" (‪ )Ranging Bull DNA‬الشهير‪ ،‬هو ساللة كل من "مورسيالجو"‬ ‫(‪ ،)Murcielago‬واسالفه من رفينتون (‪ )Reventon‬البالغة النُدرة‪.‬‬ ‫اتـمـشى حــول الباب اجلانبي للسائق‪ ،‬حتت وطأة حرارة وهج غشاء الغبار‬ ‫املنتشرة أعلى وحدة توليد الطاقة ‪ V-12‬اجلديدة متام ًا سعة ( ‪ 6,498‬سى‬ ‫سى)‪ ،‬التي تول ّد ما ال يقل عن ‪( bhp 700‬قدرة حصانية ك ّباحة)‪ .‬وإ ْذ أتسلق‬ ‫بصعوبة الى املقعد املخ ّفض‪ ،‬يذهلنى ذلك االحساس الدرامي املطلق الذي‬ ‫ينطلق من كل وشيجة في هذه السيارة‪ ،‬ابتداء من فتح مقبض الباب "األيقوني"‬ ‫(‪ )iconic scissor door‬وهو يرتفع‪ ،‬الى غطاء " ُمنطلق الصاروخ" االحمر‬ ‫اخلطير املنظر‪ ،‬والذي ُيخفى حتته زر االنطالق‪ .‬كذلك يشد االنتباه أيضا‬ ‫صوت احملرك الذي يزلزل األرض وهو يزأر باحلياة حني تستجمع الشجاعة‬ ‫لتضغط عليه‪.‬‬


Lifestyle Wellness: Body, Mind and Spirit Feel the music and move your body in a perfectly dynamic sports environment. Evade daily life stress by joining our Health Club facilities that include a 15-meter-long indoor swimming pool giving you a chance to enjoy aqua-aerobics. Our gym is equipped with the newest and most advanced cardio machines with touch screen LCD’s. Choose the activities you prefer among our series of entertaining activities such as the number one Spinning Class in Doha, Pilates, Yoga, Karate, Salsa, Samba, water aerobics, and more. The most advanced equipment are also available for a free fitness test that will be offered to you once you choose to start your fitness program with us. Join our outstanding environment and enjoy the unlimited sports activities!

Ahmed Bin Hanbal St. (behind The Mall) P.O. Box: 19282 Doha, Qatar Tel: +974 4466 2558 / 4465 2963 Fax: +974 4466 2855 Email: info@almashatabeautycenter.com www.almashataspa.com

Photos of Al Mashata Spa Qatar, available on Al Mashata Spa

Gym | Swimming pool | Spa | Steam bath | Bronzage | Massage | Hair care | Make-up | Skin care | Body care | Manicure

Al Mashata Spa


MCLAREN - 51

MClArEn hitS toP GEAr Exclusively for Dana Jewels, Kevin Hackett puts the MP4-12C through its paces on the famous Top Gear test track.

DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05


52 - MCLAREN

Germany’s Nürburgring Nordschleife might be the great leveller

when it comes to punishing racetracks and its fearsome reputation is well earned, but in the UK there’s a small, almost nondescript circuit, in a bleak and deserted disused airfield, that’s no doubt familiar to millions more people than the ’Ring ever will be: the Top Gear track. As unlikely as it might seem, Hammerhead, Chicago, FollowThrough and Gambon have joined the ranks of the world’s bestknown corners, rubbing shoulders with those of the greatest F1 tracks. It is here, on the normally windswept Dunsfold track, that 2.82km of shoddy tarmac and concrete is used and abused to sort the wheat from the chaff, the boys from the men and the truly great road cars from the also-rans. And right now the McLaren MP4-12C is on top of the leader board, having been piloted by The Stig to a crushing lap time of 1:16.20. Granted, three other road legal cars have been quicker, but nobody in their right mind would refer to them as bona fide production road cars. The MP4-12C, however, is a track day weapon that you can comfortably do the work commute in without compromise at either end of the driving spectrum. So now it’s my turn to test it out for myself, there is only one place suitable. Bags packed, I head for a rather inclement England and try to contain the schoolboy giddiness that comes from the prospect of ticking yet another box on the career wish list. When I eventually arrive at the venue, the sky is leaden and snow is thawing on the ground. The famous orange hue of one of the MP4s practically screams against the enveloping greyness and I’m feeling apprehensive. While the generous run-off available at Dunsfold should ensure I don’t do too much damage to my car, my reputation could well end up in tatters if my lap times don’t come up to scratch. I’ve already experienced the new McLaren on British roads and been rendered speechless by its sheer breadth of capabilities. Quiet and incredibly refined when you want it to be, it nevertheless has

DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05

the ability to change character at the touch of a couple of buttons, leaving everything else out there in its wake. Now, though, The Stig’s stomping ground beckons. I press the starter button and the twin-turbo, 592hp V8 that sits at midships and extremely low down in the car’s chassis barks into life. The engine sounds meaty and purposeful as I select Drive from the small array of buttons between the two seats. The track surface is reasonably dry but it’s extremely cold, so my instructor wastes no time in climbing in to show me round the track. It’s basically a figure of eight but there are precious few visual markers for you to get your bearings, so I can fully understand how some of the track’s more famous visitors have managed to get lost on the way round. I carry out four quick laps to familiarise myself with the layout, trying not to be mesmerised by where I am. The most obvious


MCLAREN - 53

Top Gear association is the Follow-Through, which is a highspeed left hand corner, marked by a wall of tyres. Lift off here and you really will be in trouble – never has a racetrack corner been more aptly named. The car is rigged with cameras and data loggers to record my every movement. Brilliant. My passenger, one of McLaren’s test drivers, talks me through another lap and I pile on the speed while all that race-bred technology starts baring its teeth. The powertrain and handling rotary switches have been set to Track mode, making the suspension firmer and the 12C feels exactly as a car built by one of the most successful F1 teams in history should feel. My first timed lap comes up at 1:26.85. I shave another second off that time with the second lap but on the third I overcook it exiting Chicago and the rear of the car goes wide, with the tyres screaming in protest before the computers sort me out. 1:28.11 is the time, so my mishap has cost me almost three seconds. Then it all starts to come together. My lines are good, I’m carrying more speed into corners and using the superb brakes to better effect. The result? A pretty honourable 1:25.25, which turns out to be the fastest lap set by any of the journalists here today and quicker than The Stig managed in a Porsche 911 Turbo. Result indeed! Returning to base, I’m offered a couple of hot laps with another instructor. Knowing full well that my smug self-satisfaction will take a hammering with an expert behind the wheel, I reluctantly climb in and he really shows me how it’s done. He throttles the 12C in the way its maker intended, obliterating my best lap time by nine whole seconds. I am officially in awe. I’m in awe, not only of this man’s incredible skill, but in the way this car can tackle absolutely anything that’s thrown at it. It’s a towering achievement and a happy pointer to what future models will be like from McLaren Automotive. In fact for me, right here, right now, it’s the greatest sports car there is, it really is that good. And on that bombshell....

DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05


‫‪54 - MCLAREN‬‬

‫عندما وصلت أخي ًرا إلى املقر‪ ،‬كانت السماء رصاصية اللون واجلليد يذوب على‬ ‫األرض‪ .‬وكانت هناك سيارة برتقالية من ألون ‪ MP4‬الشهيرة تهدر أمام رمادية‬ ‫املكان ومتلكتني الرهبة‪ .‬ففي حني أن جولة اإلعادة متاحة في دنسفولد فينبغي‬ ‫التأكد من أنني لم أسبب الكثير من الضرر في سيارتي‪ ،‬فيمكن أن تنتهي‬ ‫مرض‪.‬‬ ‫سمعتي إلى حالة يرثى لها إذا لم ُأحقق‬ ‫ً‬ ‫أوقات مبستوى ٍ‬ ‫ضغطت زر التشغيل فأخذ محرك السيارة التيربو املزدوج ‪ 592‬حصان و‪8‬‬ ‫سلندر الذي يستقر في منتصف أسفل هيكل السيارة ُيبعث إلى احلياة‪ .‬كان‬ ‫احملرك يبدو قوي وهادف حيث أخترت القيادة من مجموعة صغيرة من األزرار‬ ‫بني املقعدين‪ .‬كان سطح املضمار جاف بشكل مناسب لكنه شديد البرودة‪ ،‬مما‬ ‫دفع مدربي إلى عدم إهدار الوقت وجلس بجواري ليريني مسار املضمار‪ .‬والذي‬ ‫يتكون من رقم ثمانية‪ ،‬ويوجد القليل من العالمات البصرية الثمينة لكي تنجز‬ ‫منعطفاتك‪ ،‬لذا فقد تفهمت متا ًما كيف استطاع بعض من أشهر زوار املضمار‬ ‫أن يضلوا طريقهم عبره‪.‬‬

‫والسيارة مجهزة بكاميرات ومسجالت بيانات لتسجيل جميع حركاتي‪ .‬رائع‪،‬‬ ‫الراكب معي هو أحد سائقي االختبار في فريق مكالرين‪ .‬يتحدث إلى من‬ ‫خالل لفة أخرى وأنا أبالغ في السرعة‪ .‬بينما تكنولوجيا السباق هذه تبدأ في‬ ‫التكشير عن أنيابها‪.‬‬ ‫وصل الوقت الذي حققته في اللفة األولى ‪ ،1:26.85‬وقد أنقصت ثانية أخرى‬ ‫من هذا الوقت في لفة ثانية‪ .‬بعدها بدأت جميع اإلجنازات تأتي م ًعا‪ .‬فأصبحت‬ ‫خطوطي جيدة‪ ،‬وكنت أزيد سرعة أكبر في األركان وأستخدم املكابح الرائعة‬ ‫حد كبير ‪.1:25.25‬‬ ‫لتأثير أفضل‪ .‬وكانت النتيجة مشرفة إلى ٍ‬ ‫وعودة إلى قواعدنا‪ ،‬فأنا في دهشة من القدرة التي لهذه السيارة والتي متكنها‬ ‫من معاجلة أي شيء قد يعترض طريقها على اإلطالق‪ .‬وفي احلقيقة ‪ ،‬واآلن وهنا‬ ‫بالنسبة لي‪ ،‬إنها أعظم سيارة رياضية على اإلطالق‪ ،‬وإنها ح ًقا بهذه اجلودة‪،‬‬ ‫وإنها ح ًقا ملفاجأة ‪...‬‬

‫‪DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05‬‬


‫‪MCLAREN - 55‬‬

‫مكالرين‬

‫تنجح مع توب جير‬ ‫حصر ًيا لجواهر الدانا‪ ،‬كيفن هاكيت يضع ‪ MP4-12C‬على المضمار‬ ‫التجريبي الشهير لتوب جير‪.‬‬

‫قد‬

‫يكون نوربورجرينج نوردسشلييفي في أملانيا األعلى مستوى عند‬ ‫التحدث عن مضامير سباق السيارات اخلطيرة وسمعتها املخيفة التي‬ ‫اكتسبتها بجدارة‪ ،‬ولكن في اململكة املتحدة هناك مضمار صغير ال يوصف‬ ‫تقري ًبا في مطار مقفر مهجور ولكنه بال شك مألوف ملاليني الناس كما لم‬ ‫يؤلف أي مضمار في أي وق ٍت مضى‪ :‬إنه مضمار توب جير‪.‬‬ ‫على غير احملتمل كما قد يبدو‪ ،‬انضمت هامرهيد‪ ،‬شيكاغو‪ ،‬فولو‪-‬ثرو‪،‬‬ ‫وجامبون إلى مصاف األركان األكثر شهرة في العالم‪ ،‬وتخالط مسارات‬ ‫فورموال ‪ 1‬العظيمة‪ .‬فمن هنا على مسار دانسفولد الذي تعصف فيه الرياح‬ ‫في العادة وهو مهبط الطائرات اخلرساني غير املطابق للمواصفات والذي‬

‫‪DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05‬‬

‫يبلغ طوله ‪ 2.82‬كم والذي ُيستخدم ويستغل لفرز الغث من الثمني‪ ،‬حيث‬ ‫الشباب من الرجال وسيارات الطرق العظيمة بحق من املرشحة للفوز‪ ،‬واآلن‬ ‫تعتلي مكالرين ‪ MP4-12C‬القمة‪ ،‬بعد أن مت جتريبها من قِ َبل ستيج حيث‬ ‫حققت وقت قياسي ساحق لللفة بلغ ‪.1:16.20‬‬ ‫بشكل قانوني على أنهم األسرع‪،‬‬ ‫وقد مت االعتراف بثالث سيارات ُأخر‬ ‫ٍ‬ ‫ولكن لم ُيشِ ر أحد إليهم على أنهم سيارات طرق منتجة للمنفعة العامة‪ .‬فإن‬ ‫بشكل مريح من‬ ‫‪ MP4-12C‬مع ذلك هي سالح الطريق اليوم والتي متكنك‬ ‫ٍ‬ ‫العمل والسفر الداخلي بدون أية تنازالت على طرفي طيف القيادة‪ .‬واآلن حان‬ ‫دوري لكي اختبرها بنفسي‪ ،‬وال يوجد سوى مكان واحد مناسب‪.‬‬


56 - MCLAREN

Antony Sheriff

Tell us a little bit about how things are going with McLaren in the region. We understand there have been a few hiccups and a couple of delays, but you are up and running in the UAE. How is it going with the rest of the region? It is going pretty well. The delays were associated with us essentially starting a brand new company, we built a brand new production facility and we got a little bit behind on production, so we chose to move some of the market launches back in the Middle East. The Gulf countries got moved back to the very end of last year and the beginning of this year. The factory is now running at full speed so deliveries are coming and have been for several months now. The MP4-12C has been very well received and is one of the reasons that I am here to speak to our dealers. Certain customers who have been to the factory have written to me, and one thing that is clear is that the core values of this car are really resonating with them. I was speaking earlier today with our dealer from Jeddah about one of his customers who has bought every super sports car ever made, in some cases many of the same model. After he had the MP4-12C for a day, he called up and said that this is the best car that he had ever driven. They are liking it for the right reasons. The car is quite understated but it does have a tremendous amount of real technology, which does things that make the car quicker and better to drive. It is good to know that the customers that have taken note of this and that it is having the same effect on them that it did on us when we were developing the car.

During his whistle-stop tour of the GCC, McLaren Automotive’s Managing Director made time to sit down with Dana Jewels to talk about the roll-out of the amazing MP4-12C.

DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05

It is very much a driver’s car and probably one of the most exciting that we have driven and, while that is its raison d’etra, there is much more to it than just being a good car, is there not? We talk about what luxury is. For me, the most exciting thing about McLaren - I am a car guy, I love cars - is that it is just as much a high tech company because we put so much technology into our cars. Mostly cars are about assembling existing technologies into something that looks nice and sort of works a little bit better than


MCLAREN - 57

how it did before. We really do take new technologies that haven’t been used before, inventing them to make cars better, but McLaren is above and beyond it all, a luxury goods company as well. Luxury goods are about making a very high quality product of endearing value and taking wonderful care of customers. In many ways that is the less obvious part of what we do, so part of the inner spiritual value of the car is what makes it a great luxury product, as well as being coupled with the services that we offer to our customers. Things are getting a little difficult in Europe at the moment and there is a lot of talk about the economic climate changing quite dramatically over the next twelve months. How are you finding the European market particularly for luxury cars? Will this economic tremor going on with Greece and the Euro have a big effect on the way that you go forward being at such an early stage with the company? It has some effect, but to tell the truth one of the decisions that we have made, which was very wise in retrospect, was that rather than taking a cautious regional approach, we decided to launch globally at once, with just a few months of lag from the first wave. Our distribution strategy is fundamentally different from our competitors, although on the face of it you see McLaren dealers here which is nice, and then you see Ferrari down the street, but in actual fact we are far less dense. You won’t tend to see us so much in the GCC because of how compact the market is, but as you go into other places around the world you will tend to see that we have a dealer in London while our competitors have about five dealers covering the same area. That ends up driving a very low level of profitability for dealers, which they compensate for by giving terrible service to the customers. Our strategy has been

to have very few dealers, but put them, globally, pretty much everywhere. So our biggest competitor has close to two hundred dealers around the world and we have only thirty eight, but we are in eighteen different countries so we have a very broad geographic spread. What does this mean? Yes, Europe is a bit of a problem in some areas, but we don’t have have volume ambitions. We don’t need to sell tons of cars in order to make profit. We have been focusing very much also on trying to find customers for our cars who are the right type of customers, people that will buy it, use it, enjoy it as opposed to the people who will buy it and at the moment they have bought it, they are looking to see how they can already make a 10% profit on it if they sell it to somebody else. What is the current road map for McLaren. Where is the progression now that you’re starting to get the MP4-12C out there? This is an important week for us in the Middle East because we are opening a set of dealerships, we are having dinner with customers and having a soft opening in Doha, we are going to be opening Abu Dhabi and Jeddah in the next week, Bahrain will be open by the end of the summer and so all of the facilities will be fully up and running. The GCC is pretty much filled out; this is probably the only region where we have pushed to open all of the logical points sooner rather than later. Why? Because the customers in this region are very discerning and very demanding, and if they want something they will get it. Our next wave is a push into China. Then we will launch our next model. After we launched the MP4-12C last year, we said that there would be something new every year. This year there will be something new, and there will be something new next year and the year after.

DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05


‫‪58 - MCLAREN‬‬

‫أنطوني شريف‬ ‫أثناء جولته السريعة لدول مجلس التعاون الخليجي‪ ،‬خصص المدير العام‬ ‫لشركة مكالرين للسيارات الوقت للجلوس مع جواهر الدانا للتحدث عن‬ ‫إطالق النوذج المذهل إم‪.‬بي ‪ ١٢-٤‬سي‪.‬‬ ‫كانت‬

‫هناك بعض العثرات وبعض التأخيرات‪ ،‬ولكن‬ ‫الشركة تنمو بسرعة‪  ‬وتنتشر في دولة اإلمارات العربية‬ ‫المتحدة وستأتي عن قريب الى قطر‪ .‬كيف هو الحال مع‬ ‫بقية دول المنطقة؟‬ ‫األمور تسير بشكل جيد جدا‪ .‬لقد تزامنت التأخيرات التي حصلت مع بدئنا‬ ‫لشركة جديدة بالتحديد‪ .‬فقد قمنا بإنشاء مرفق جديد‪  ‬لالنتاج مما سبب‬ ‫شيئا من التأخير في اإلنتاج‪ ،‬لذلك اخترنا تأجيل إفتتاح بعض األسواق في‬ ‫الشرق األوسط‪ .‬لهذا السبب مت دفع مواعيد اإلفتتاحيات في دول اخلليج الى‬ ‫اواخر العام املاضي وبداية هذا العام‪ .‬حاليا يعمل املصنع بأقصى سرعة‪،‬‬ ‫وتسليم البضائع جار لعدة أشهر اآلن‪ .‬نالت سيارة إم‪.‬بي ‪ ١٢-٤‬سي‬ ‫استقباال كبيرا للغاية‪ .‬ومن أسباب وجودي أنا هنا هو للتحدث مع موزعينا‬ ‫ومعرفة كيفية تلقي الناس للسيارة بالتحديد‪ .‬لقد راسلني بعض الزبائن‬ ‫الذين إرتادوا املصنع‪ ،‬والواضح هو أن القيم األساسية لهذه السيارة لها‬ ‫صدى قوي عند العمالء‪ .‬كنت أحتدث اليوم مع وكيل لدينا في مدينة ج ّدة‬ ‫عن واحد من زبائنه الذي ميلك كل انواع السيارات الرياضية‪ ،‬فبعد ان‬ ‫كانت السيارة بحوزته ‪ ‬ملدة يوم واحد اتصل بوكيلنا قائال بأن ‪ ‬هذه أفضل‬ ‫سيارة ‪ ‬قادها في حياته على اإلطالق‪ .‬إن زبائننا تروق لهم السيارة ألسباب‬ ‫تكنولوجية عالية فيها‪ .‬فبالرغم من ان قدرة السيارة مستهان بها الى حد ما‪،‬‬ ‫إال إنها متلك كمية هائلة من التكنلوجيا التي جتعل السيارة أسرع وأفضل‬ ‫في القيادة‪ .‬انه المر جيد ان نعرف ان الزبائن الذين قد الحظوا ميزات‬ ‫السيارة وقد أثرت فيهم مثلما قد اثرت فينا في مرحلة تطويرها‪.‬‬ ‫انها بدون شك سيارة سباق وهي على االرجح واحدة من أكثر‬ ‫السيارات التي ركبناها إثارة‪ .‬وبرغم ان هذا هو سبب وجودها‪،‬‬ ‫فإن هنالك أكثر من ذلك بكثير كونها مجرد سيارة جيدة‪،‬‬ ‫اليس هذا صحيحا؟‬ ‫نحن نتحدث هنا عن الرفاهية‪ .‬بالنسبة لي ‪ -‬أنا رجل أعشق السيارات ‪ -‬الشيء‬ ‫األكثر إثارة حول شركة مكالرين كونها شركة للتكنلوجيا العالية بقدر ما هي‬ ‫شركة للسيارات‪ ،‬وذلك ألننا نضع الكثير من التكنولوجيا في سياراتنا‪  .‬في معظم‬ ‫األحيان السيارات عبارة عن جتميع تكنولوجيات موجودة سلفا وتركيبها بهيئة‬ ‫وتطوير احدث لتعمل بشكل أفضل ع ّما كانت عليه سابقا‪ .‬اما نحن فإننا في الواقع‬ ‫نأخذ التكنولوجيات احلديثة التي لم يتم استخدامها من قبل‪ ،‬ونقوم بإعادة صياغتها‬ ‫جلعل السيارات أفضل‪.‬‬ ‫ولكن مكالرين اكبر من هذا بكثير‪ ،‬فهي ايضا شركة سلع فاخرة‪ .‬واعني بسلع فاخرة‬ ‫انتاج بضاعات ذات جودة وقيمة عالية جدا مع توفير العناية املذهلة للزبائن‪ .‬وفي‬

‫أحيان كثيرة هذا هو اجلانب األقل وضوحا من اخلدمات التي نقوم بها‪ .‬ولهذا السبب‬ ‫فإن جز ًأ من القيمة الروحانية الداخلية لهذه السيارة هو ما يجعل منها منتجا فاخرا‬ ‫عظيما باإلضافة الى اقترانها باخلدمات التي نقدمها لعمالئنا‪.‬‬ ‫كيف تجدون الوضع في السوق األوروبية‪ ،‬وبشكل ادق‬ ‫بالنسبة للسيارات الفاخرة؟ هل لهذه الهزة االقتصادية التي‬ ‫تحدث حاليا في اليونان وفي اليورو تأثير كبير على مدى‬ ‫ُمضيّكم الى األمام وباألخص في هذه المرحلة المبكرة من‬ ‫عمرالشركة؟‬ ‫لدى‪  ‬أكبر منافسينا في السوق ما يقرب عن ‪ ٢٠٠‬وكيل في جميع أنحاء‬ ‫العالم‪ ،‬أما نحن فلدينا ‪ ٣٨‬وكيال فقط‪ ،‬ولدينا حضور في ‪ ١٨‬بلدا مختلفا‬ ‫لذلك نتمتع بأنتشار جغرافي واسع للغاية‪ .‬ماذا يعني هذا؟ صحيح ان‬ ‫أوروبا حتوي بعض املشاكل في مناطق معينة‪ ،‬ولكن ليست لدينا طموحات‬ ‫كبيرة‪ .‬فنحن لسنا بحاجة لبيع أطنان من السيارات من أجل حتقيق الربح‪.‬‬ ‫إذ اننا نركز إلى حد كبير على اهمية ‪ ‬إيجاد الزبائن املناسبني لسياراتنا‪،‬‬ ‫وهم األشخاص الذين يهتمون بشراء السيارة‪ ،‬وإستخدامها‪ ،‬والتمتع بها‬ ‫على عكس الذين بعد شرائهم السيارة مباشرة يتأملون من بيعها جني‬ ‫ربح‪ ٪١٠‬إذا استطاعوا ذلك‪.‬‬ ‫ما هو المنهاج الحالي لمكالرين؟ أين تسير األمور حاليا‬ ‫باألخص بعد ان اعلنتم عن طرح أم‪.‬بي ‪١٢-٤‬سي‬ ‫في األسواق؟‬ ‫إن هذا االسبوع مهم جدا بالنسبة لنا في الشرق األوسط ألننا سنقوم بإفتتاح‬ ‫مجموعة من الوكاالت‪ ،‬وتنظيم عشاءات عمل مع العمالء والقيام بإفتتاح جتريبي‬ ‫في الدوحة‪ .‬اما في األسبوع املقبل فسنقوم بإفتتاح معرض في أبو ظبي وفي‬ ‫جدة‪ ،‬أما معرض البحرين سيتم افتتاحه بحلول نهاية فصل الصيف‪ ،‬وعندها‬ ‫ستكون جميع الوكاالت تعمل بكامل طاقاتها‪ .‬لقد غطت شركتنا والى حد كبير‬ ‫معظم دول مجلس التعاون اخلليجي بوجودها الفعلي‪ ،‬إذ هي املنطقة الوحيدة التي‬ ‫حاولنا فيها جاهدين فتح وكاالت في اكثر املناطق حيوية وبأسرع‪ ‬وقت‪ ‬ممكن‪.‬‬ ‫ملاذا؟ ألن العمالء في هذه املنطقة متميزين جدا وذوي مطالب عالية‪ .‬واذا ما‬ ‫ارادوا شيئا ما فسيحصلون عليه‪ .‬املرحلة التالية التي سنقوم بها هي التروييج‬ ‫إلى الصني‪ .‬ثم سنُطلقنموذجنا املقبل‪ .‬بعد أن أطلقنا إم‪.‬سي ‪ ١٢ -٤‬سي ‪ ‬في‬ ‫العام املاضي‪ ،‬صرحنا بأنه سيكون هناك منوذج جديد كل عام‪ .‬منوذج ال‬ ‫‪١٢‬سي كان من إنتاج العام املاضي‪ ،‬هذا العام سيكون هناك انتاج جديد‪،‬‬ ‫وسيكون هناك انتاج في السنة املقبلة والتي تليها‪.‬‬

‫‪DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05‬‬


60 - LIFESTYLE

The Fine Art of Furnishing Steve Paugh, visits the Salwa Road showroom of Fine Art Furniture, and in so doing gets taken on a trip through time, space and interior design grace as he discovers the true art of furnishing.

S

omeone, probably a hoity-toity Englishman and thus much more eloquent than I, once said, “A gentleman’s home is his castle.” Thanks to the exclusive pieces and interior design expertise of Fine Art Furniture on Salwa Road, your home, too, can be a castle. They can even get you your own knight! More on that later... Hani Darwazeh is not only the General Manager of Fine Art Furniture, he is also a wealth of historical information, making him Doha’s newest and most knowledgeable furnishing king. His father started the company some 30 years ago in Jordan and has since become the number one name in high-end furniture in the country (King Abdullah of Jordan’s offices are replete with the company’s furnishings), and they are now providing the same services and products here in Doha. Walk around the showroom and it’s easy to see why the furnishings at Fine Art have already started captivating the local market. There are many treasures here and, in one sitting, it would be impossible to uncover them all. The best place to begin is in the place that, in the end, you may find yourself living. The Althorp family home is, although referred to elsewhere as “a family home,” a palace. Built in Northamptonshire, England, by Sir John Spencer in 1508, the country residence is now iconic as an example of modern pastoral English aristocracy. Understanding that the appeal of Althorp would be of interest to a wider global audience, Theodore Alexander, a luxury furniture

DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05


LIFESTYLE - 61

able to recreate most furnishings within Althorp, the sum total of which ranges in style over a 500 year period and covers the design spectrum between old world formal to new world casual, interested collectors are able to obtain everything from an ornate early 18th century, Oriental-inspired Chinoiserie Cabinet to a more minimalist (yet no less refined) mid-19th century rotating and adjustable dining table. Its vast collection of desks, tables, beds, sofas, chairs, cabinets, decorations and miscellaneous accessories is seemingly infinite in breadth. Luckily Fine Art Furniture is able to deliver each available piece within the Althorp collection, all of which come with authenticity documentation, which Hani happily shows contains not only a description of the piece itself, but a brief history about the original article from which it was inspired. Each one also comes with something that I found to be a very nice old-world touch: the cast coat-of-arms seal from the Althorp house. company created in 1996 by legendary eccentric, Paul MaitlandSmith, approached Charles Edward Maurice, brother of the late Princess Diana, 9th Earl Spencer and current owner of Althorp, some five years ago with a proposition to recreate the palace’s rich and diverse interior designs and furnishings. Acknowledging Theodore Alexander’s reputation for specialising in recreating furniture from the 18th to 19th centuries, and agreeing that it was not only a great way to facilitate the dispersal of Althorp and the Spencer’s shared renown throughout the international luxury sphere, but also a fine way to fund the constant maintenance and upkeep of the home itself, he agreed to the partnership and the company has been going strong since. The two main collections under the Althorp Living History banner available at the Fine Art Furniture showroom are, firstly, the Admiralty Collection, which is inspired by the second Earl Spencer, named 1st Lord of Admiralty in 1795, and is distinguished by strong, masculine design elements, like its ubiquitous brass sabers. Secondly is the Patchwork collection, which is a creative derivative of the bedroom designs of Countess Charlotte Spencer. The furniture designs of both collections are nothing short of breathtaking in form and elegant in function. Some of the pieces in each collection are exact replicas, meticulously and painstakingly recreated by hand in the Vietnam-based headquarters of Theodore Alexander by craftsmen that are unrivalled in their trade. Others are not direct recreations, but are pieces inspired by the design trends and styles of the time. For example, the geometric styles that set apart the Patchwork collection are not a descendent of the woodwork in Althorp, but rather, as previously mentioned, adapted from the embroidery and fabric work in the countess’s bedroom.

Because most of the items are shipped by sea, an order takes around six months (in total) to get to the showroom in Qatar, unless you are lucky and what you are after is one of the limited items in stock. The prices, depending on the size and nature of the item, are of course what you would expect from a high-end furniture retailer, but are not extortionate and well-worth the inherent history that resonates throughout every piece. To put it simply, to own something from the Theodore Alexander Althorp collection is to own a piece of history. To find out more about the pieces and services at Fine Art Furniture, head to the showroom at the Retaj Complex on Salwa Road, or call +974 4458 3747. History is waiting for you.

The diversity within Fine Art Furnishing is quite frankly nigh-unfathomable. As Theodore Alexander is

DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05


‫‪62 - LIFESTYLE‬‬

‫التقليدية الى أشكال العالم احلديث املتحررة (كاجيوال)‪ ،‬وبذلك يستطيع هواة‬ ‫االقتناء احلصول على كل ما يريدون‪ ،‬من زخرفة بدايات القرن الثامن عشر الى‬ ‫زخرفة اخلزانات على الطريقة الصينية املستوحاة من الشرق‪ ،‬الى االشكال‬ ‫األقل احتياج ًا للمساحات (وإن كانت ال تقل جما ًال) التي تنتمى الى منتصف‬ ‫القرن التاسع عشر‪ ،‬مثل موائد الطعام الدوارة أو القابلة لتكييف احلجم‪ .‬إن‬ ‫مجموعته الشاسعة من املكاتب واملناضد واألس ّرة واألرائك واملقاعد‪ ،‬واخلزائن‬ ‫والديكورات واالكسيسوارات املنوعة‪ ،‬تبدو كأنها ال متناهية الشمول‪ .‬ومن حسن‬ ‫احلظ أن باستطاعة "فاين آرت فيرنيتشر" تسليم كل قطعة اثاث متاحة من‬ ‫مجموعة "الثورب"‪ ،‬مع توثيق ألصالتها‪ ،‬يعرضه "هاني" مبتهج ًا‪ ،‬ال تقتصر على‬ ‫وصف للقطعة نفسها‪ ،‬بل تـحـتـوي ايــضــا علـى تــاريخ موجز ألصــل القــطعة‬ ‫(‪ )Article‬الـمـســتوحاة منه‪ .‬ومـع كل قطعة كذلك ما أراه شــخــصيا لــمـســة‬ ‫لـطـيــفة جــد ًا من العـــالم الـقـديـم‪ :‬وهي بصمة" شعار نبالء بيت "الثورب"‬ ‫(‪.)the cast “coat-of-arm” seal from the Althorp house‬‬ ‫ونظر ًا ألن معظم القطع يتم شحنها بحر ًا‪ ،‬فإن تنفيذ أمر الشراء (الطلبية)‬ ‫يستغرق حوالي ستة اشهر (إجما ًال) للوصول الى قاعة العرض في قطر‪ ،‬مالم‬ ‫تكن محظوظ ًا ويكون ما تطلبه موجود ًا فع ًال بني القطع احملدودة املتوفرة فى‬ ‫املخزن‪ .‬أما األسعار‪ ،‬التي تعتمد على حجم وطبيعة املطلوب‪ ،‬فهي تتفق بطبيعة‬ ‫احلال مع ما ميكن توقعه من محل جتارة جتزئة لبيع األثاث الفاخر‪ ،‬ولكنها‬ ‫ليست باهظة بالنسبة لعبق التاريخ الذي يحيط بكل قطعة‪ .‬وباختصار‪ ،‬إن اقتناء‬ ‫أي شيء من مجموعة "تيودور اليكسندر الثورب" هو اقتناء لقطعة من التاريخ‪:‬‬

‫الى "تشارلز ادوارد موريس"‪ ،‬شقيق الراحلة "األميرة ديانا" (إيرل سبنسر‬ ‫التاسع‪ ،‬وصاحب "الثورب" حالي ًا)‪ ،‬باقتراح إلعادة إبداع التصميمات والتاثيثات‬ ‫الداخلية املنوعة للقصر‪ .‬واعتراف ًا [من ايرل سبنسر] بشهرة "تيودور اليكسندر"‬ ‫بالتخصص في إعادة خلق األثاث من القرنني الثامن عشر والتاسع عشر‪،‬‬ ‫وإدراكا منه بأن ذلك ال ميثل فقط وسيلة لتيسير نشر ما يتمتع به كل من‬ ‫"الثورب" و "سبنسر" فى مجاالت الفخامة الدولية‪ ،‬ولكن ميثل أيضا وسيلة مالئمة‬ ‫لتمويل استمرارية صيانة البيت نفسه واحلفاظ عليه‪ ،‬فقد وافق على الشراكة‪،‬‬ ‫ومضت الشركة ُق ُدم ًا بقوة منذ ذلك التاريخ‪.‬‬

‫توجه الى " ُمج ّمع‬ ‫وملعرفة املزيد حول قطع أثاث وخدمات "فاين آرت فيرنيتشر"‪ّ ،‬‬ ‫َرتَاج‪ ،‬طريق سلوى" (‪ ،)Retaj Complex on Salwa Road‬أو اتصل تليفونيا‬ ‫بالرقم ‪+974 4458 3747‬‬ ‫إن التاريخ في انتظارك‪.‬‬

‫وأهـم مـجـمـوعـتني مـن الـمـقـتــنيات الـمـتاحة اآلن في قاعة معرض أثاثات الفن‬ ‫اجلميل هما‪ :‬أو ًال‪" :‬مجموعة األدميرالية" التي اســتـوحــاها "إيرل ســبنســر"‬ ‫الثانى الذى تقلد منصب "قائد البحرية األول" (‪)1st Lord of Admiralty‬‬ ‫سنة ‪ ،1795‬وتتميز بعناصر التصميم الرجولية القوية‪ ،‬مثل السيوف النحاسية‬ ‫املعروفة؛ وثانيا‪ :‬املجموعة املختلطة (‪ ،)Patchwork Collection‬وهي إبداعات‬ ‫مستمدة من تصميمات غرف نوم "الكونتيسة شارلوت سبنسر"‪ .‬وأقل ما توصف‬ ‫به تصميمات كل من املجموعتني هو انها تبهر األنفاس من حيث الشكل ورشاقة‬ ‫األداء‪ .‬وبعض القطع في كل من املجموعتني تقليد محكم دقيق‪ ،‬أعيد إبداعها‬ ‫باليد وبدقة عجيبة ومجهودات شاقة‪ ،‬في مركز قيادة "تيودور اليكسندر" في‬ ‫قاعدة فيتنام‪ ،‬وال نظير لها فى اإلتقان‪ .‬وبعض القطع األخرى ليست إعادة‬ ‫إبداع مباشر‪ ،‬وإمنا قطع ًا مستوحاة من اجتاهات وأساليب تصميم وقتها‪ .‬مثال‬ ‫ذلك تلك األساليب الهندسية الشكل التى ليست سليلة أعمال جنارة "الثورب"‪،‬‬ ‫وإمنا األقرب أن تكون مستوحاة من زخرفة وصناعة غرفة نوم الكونتيسة؛ ولندع‬ ‫"املجموعة املختلطة" جانب ًا‪.‬‬ ‫إن التنوع في نطاق "فاين آرت فيرنيشيلج" (فن التأثيث اجلميل)‪ ،‬ال يكاد يكون‬ ‫له حصر‪ .‬ففى حني أنه باستطاعة تيودور اليكسندر إعادة إبداع معظم التأثيثات‬ ‫في نطاق "الثورب"‪ ،‬والتى ميتد إجمالي مجموعها من حيث الطراز (استايل) َع ْبر‬ ‫خمسة قرون‪ ،‬وتشتمل على أطياف تصميمات ابتداء من أشكال العالم القدمي‬

‫‪DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05‬‬


‫‪LIFESTYLE - 63‬‬

‫فــنـون الـتـــأثـيـث‬ ‫الـجــمــيـلـــة‬ ‫يقوم ستيف بو (‪ )Steve Paugh‬بزيارة معرض "فن األثاث الجميل" بطريق‬ ‫سلوى‪ ،‬وفي قيامه بذلك يجد نفسه مأخوذاً في رحلة خالل الزمان ومساحة‬ ‫المكان ورشاقة التصميم الداخلي‪ ،‬وهو يستكشف فن التأثيث الحقيقي‪.‬‬

‫شخص‬

‫َّما – لعله اجنليزى متشامخ‪ ،‬ولذلك فهو أفصح كثير ًا مني– قال‬ ‫يوم ًا "بيت الرجل قصره"‪ .‬وميكنك أنت ايضا – بفضل قطع األثاث احلصرية‪،‬‬ ‫وخبرة "التصميم الداخلي"‪ ،‬لدى معرض "فن األثاث اجلميل" بطريق سلوى – أن‬ ‫يكون بيتك قصر ًا‪ .‬بل إن في استطاعتهم أن يجلبوا لك "فارسك اخلاص"‪ .‬يطول‬ ‫احلديث عن ذلك فيما بعد‪....‬‬ ‫ليس "هانى دروازه" هو املدير العام ملعرض "فن األثاث اجلميل" فحسب‪ .‬إنه‬ ‫ايضا ثروة من املعلومات التاريخية‪ ،‬مما يجعله أحدث وأعلم ملك لألثاث في‬ ‫الدوحة‪ .‬لقد انشأ أبوه الشركة منذ حوالي ثالثني عام ًا مضت فى األردن‪ ،‬وبعد‬ ‫ذلك أصبح االسم "رقم واحد" في أثاث عِ ل ّية القوم في البالد (مكاتب جاللة امللك‬ ‫عبد الله ملك األردن حافلة بتأثيثات الشركة)‪ ،‬وهم يقدمون اآلن نفس اخلدمات‬ ‫هنا في الدوحة‪.‬‬ ‫جت ّول في قاعدة العرض‪ ،‬يتبينّ لك ملاذا بدأت تأثيثات الفن اجلميل جتتذب السوق‬ ‫احمللية‪ .‬عديد من الكنوز الكامنة هنا فى هذا املعرض‪ ،‬مما يتعذر معه الكشف‬ ‫عنها جميعا في جلسة أو جولة واحدة‪ .‬ولعل األفضل أن تبدأ باملكان الذي قد‬ ‫حتس – في النهاية – أنك تعيش فيه‪ .‬إن "بيت االسرة" – "الثورب" – ولو أنه‬ ‫يشار اليه في موضع آخر هنا بأنه "بيت األسرة" – هو في الواقع قصر‪ .‬لقد‬ ‫أصبح اآلن القصر الريفي – الذي بناه أول األمر السير‪ /‬جون سبنسر" سنة‬ ‫‪ ،1508‬فى "نورثامبتونشاير" باجنلترا – مثا ًال ايقونيا لالرستقراطية الريفية‬ ‫االجنليزية احلديثة‪.‬‬ ‫وقد أدركت شركة "تيودور الكسندر" لألثاث الفاخر التي أنشأها فى سنة ‪1996‬‬ ‫األسطورى الغريب األطوار "بول ميتالند سميث"‪ ،‬أن جاذبية "الثورب" سوف‬ ‫تكون مثار اهتمام جمهور عريض‪ ،‬ولذلك تقدمت تلك الشركة منذ خمس سنوات‬

‫‪DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05‬‬


64 - LIFESTYLE

GRAND HERITAGE DOHA: Creating a New Heritage in an Old-World Ambience I

magine indulging in a classic English high tea, set in a charming 17th century English parlour or savouring the experience of being served an authentic Italian meal made from fresh ingredients. Think about what it might feel like to dine alfresco on sushi and maki that are delicious works of art while soothing live music plays under a starlit sky. Would you ever expect to be offered all this on a platter, right here, in the heart of Doha? Lying nestled in a quiet and scenic corner of Doha’s busy Al Waab area, the Grand Heritage Doha Hotel and Spa has turned these possibilities into a concrete reality for the residents of Qatar. Since opening its doors in 2011, the bold architecture of the hotel has become an aesthetically significant fixture on Aspire Zone. The pointed blue roofs and the eggshell & beige-bodied magnificent Victorian façade of the hotel provide a glimpse into the building’s charming interiors. Here, you can be assured that each of your whims and fancies will be catered to because the Grand Heritage’s warm hospitality and unique tailor-made services have won it the respect and patronage of people not just in Qatar, but also those visiting from neighbouring countries. The hotel’s individuality is mirrored in its culinary offerings, which have pleased the taste buds of those who have dined at its four restaurants: Figus, Blue, Flavours and the Victoria Tea Lounge. Guests and visitors can enjoy a diverse range of food that has been

DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05


LIFESTYLE - 65

sourced from different global regions, both in terms of recipes as well as ingredients. Internationally renowned Master Chef Nino Figus established the hotel’s Figus restaurant, which offers a completely authentic Italian experience with delectable dishes prepared using only the finest ingredients sourced from local farmers in Italy. The restaurant showcases dishes inspired by the Mediterranean, created exclusively for this region by Chef Figus, who has a steadily built reputation for being an immensely talented culinary innovator. Blue restaurant, which serves Western steaks, Japanese sushi and

Each element of the hotel and its bouquet of services has been designed to most efficiently serve its guests. Resident guests can utilise a range of 5-star services that include 24-hour in-room dining and laundry services, free wireless Internet, a 24-hour multilingual concierge, a fully serviced fleet of limousines and currency exchange facilities.

Middle Eastern cold Mezzah, as well as other dishes, seats guests both indoors and outdoors on a large terrace that overlooks the picturesque Aspire Park. A live musician plays at Blue, entertaining guests, with a soothing touch to the ambience of the beautifully laid-out restaurant.

For the convenience of its business visitors, the hotel has provisions for 24-hour business services, an airline reservation service, wired and wireless meeting rooms, audiovisual equipment, computers for meetings and presentations, as well as a secretarial service.

Adding to the culinary options of the hotel is ‘Flavours’, where elegant décor reminiscent of yesteryear ensures a sophisticated dining experience. Flavours provides flavourful international cuisine as well as an impressively displayed Arabic buffet. The Arabic buffet has been received well with local audiences since it features a wide variety of popular dishes and soughtafter desserts. Flavours also provides an additional element of excitement by giving guests an opportunity to enjoy watching entertaining, talented chefs in its lively show kitchens. In contrast to the restaurants, there is the Victoria Tea Lounge, which is stylishly designed in Victorian fashion to resemble an old English library and is managed by a professional Chinese tea master. It offers over 40 varieties of tea and serves cakes that are traditionally savoured with pleasant company. Another appealing feature of the lounge is its wide variety of teas sourced from the famous Parisian tea supplier, Palais de Thés. The tea lounge also offers a special high tea ceremony that is hosted by a professional Chinese tea master.

DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05


‫‪66 - LIFESTYLE‬‬

‫خصيصا لتلك املنطقة "الشيف فيجاس" الشهير‪ ،‬الذى قامت شهرته على‬ ‫أعدها ّ‬ ‫اساس انه واحد من اكبر املوهوبني في االبتكارات املطبخية‪.‬‬ ‫أما مطعم "بلو"‪ ،‬الذى يقدم حلوم "ستيك" على الطريقة األوروبية‪ ،‬و "سوشى"‬ ‫اليابانية‪ ،‬مع مِ ازة الشرق االوسط الباردة وغيرها من االطباق األخرى‪ ،‬فتتسع‬ ‫مقاعده لنزالء الفندق بالداخل أو فى الهواء الطلق على الشرفة الفسيحة املطلّة‬ ‫على حديقة الطموح اسباير بارك الرائعة‪ .‬ويقوم عازف موسيقى بالعزف لضيوف‬ ‫مطعم "بلو"‪ ،‬فتضْ فى ملسة ناعمة على ج ّو هذا املطعم البديع التصميم‪.‬‬

‫جانب خدمات املغسلة‪ ،‬وخدمة االنترنت الالسلكية املجانية‪ ،‬وخدمات البوابة‬ ‫الرئيسية املتعددة اللغات‪ ،‬وخدمة الليموزينن وخدمات استبدال العمالت (الصرف‬ ‫االجنبى)‪ ،‬على مدار الـ ‪ 24‬ساعة‪.‬‬ ‫كذلك يقوم الفندق – لصالح زائريه من رجال األعمال – بتدبير خدمات األعمال‬ ‫على مدار ‪ 24‬ساعة‪ ،‬وخدمة حجز تذاكر الطيران‪ ،‬وقاعات اجتماعات سلكية‬ ‫والسلكية‪ ،‬وأجهزة ومعدات سمعية بصرية‪ ،‬وحواسب آلية (كمبيوتر) لالجتماعات‬ ‫وتقدمي العروض (‪ ،)presentations‬الى جانب خدمات السكرتارية‪.‬‬

‫يضاف الى خيارات الفندق املطبخية‪ ،‬مطعم "فليـﭭرز" (‪ )Flavours‬حيث يؤكد‬ ‫الديكور البديع من بقايا العام السابق‪ ،‬اخلبرة املتطورة في شئون الطعام‪ .‬يق ّدم‬ ‫مطعم "فليـﭭرز" الوان املطبخ الدولي عالية النكهة‪ ،‬وكذلك "البوفيه" العربي املهيب‬ ‫العرض‪ .‬وقد كان االستقبال احمللى للبوفيه العربي حاف ًال‪ .‬ويقدم مطعم "فليـﭭرز"‬ ‫ايضا عنصر إثارة إضافي بإعطاء النزالء فرصة االستمتاع مبراقبة كيف يعمل‬ ‫الطهاة املوهوبون في املطابخ فع ًال‪.‬‬ ‫ومن ناحية أخرى‪ ،‬هناك قاعة الشاى الفيكتورية (‪،)the Victoria Tea Lounge‬‬ ‫املصممة على الطراز الفيكتوري‪ ،‬فتبدو كقاعة مكتبة اجنليزية فى القصور‬ ‫العريقة‪ ،‬ويديرها خبير فنى فى الشاي الصيني‪ .‬والقاعة تقدم أكثر من اربعني‬ ‫نوع ًا من الشاي‪ ،‬كما تقدم مع الشاي فطائر لعلها تكون أكثر متعة مع صحبة‬ ‫سعيدة‪ .‬ولعل اكثر مالمح قاعة الشاي جاذبية هو ذلك التنوع الكبير في‬ ‫أصناف الشاي املجلوبة من مو ّرد الشاي الباريسي الشهير‪" :‬قصر الشاي"‬ ‫(“‪ .)”Palais de thés‬وتقدم قاعة الشاي ايضا حفل شاي خاص رفيع املستوى‪،‬‬ ‫يتولى الضيافة فيه خبير فني في الشاي الصيني‪.‬‬ ‫وقد مت تصميم كل من عناصر الفندق وباقة خدماته‪ ،‬بحيث تخدم نزالء الفندق‬ ‫بكل كفاءة‪ ،‬وميكن للنزالء املقيمني االستفادة من مجموعة واسعة من اخلدمات‬ ‫‪ 5:‬جنوم"‪ ،‬من بينها خدمة غرف ‪ 24‬ساعة لتقدمي الطعام داخل الغرف‪ ،‬الى‬

‫‪DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05‬‬


‫‪LIFESTYLE - 67‬‬

‫جراند هـيـريـتـيج‬ ‫الـدوحـة‪ :‬هـو َخـلـق‬ ‫تـراث جـديـد‪ ،‬في جو‬ ‫"عـالم قـديـم"‬ ‫تص َّور‬

‫انك في احدى قاعات الشاي االجنليزية الراقية الساحرة فى القرن‬ ‫السابع عشر‪ ،‬أو أنك تستمع بتناول وجبة ايطالية حقيقية من اصناف طازجة‬ ‫تقدم اليك في قاعة مطعم فاخر‪ ،‬تصور لو تشعر وكأنك تتناول ‪:‬الفريسكو‬ ‫(‪ )alfresco‬على "سوشى" (‪ )sushi‬و "ماكى" (‪ )maki‬الشهية‪ ،‬على نغمات عزف‬ ‫موسيقى ناعمة تدغدغ األعصاب‪ ،‬حتت سماء ًمضاءة بالنجوم‪ .‬هل كنت تتوقع‬ ‫يوم ًا ان يقدم لك كل ذلك على طبق واسع هنا في قلب الدوحة؟‬

‫أن تقبع مستكن ًا في ركن هادئ بديع فى منطقة الوعب احلافلة بالنشاط واحلركة‪،‬‬ ‫هذه هي اإلمكانيات التى احالها فندق "جراند هيريتيج الدوحة" الى واقع ملموس‬ ‫للمقيمني فى قطر‪ .‬منذ افتتاح ابوابه سنة ‪ ،2011‬اصبحت الهندسة املعمارية‬ ‫للفندق متثل حتفة جمالية رائعة مثبتة في "منطقة الطموح"أسبايز زون"‪ .‬ذلك أن‬ ‫اسقف الفندق املدببة‪ ،‬وواجهته "الفيكتورية"الفخمة بلونها "البيج"‪ ،‬تكشف حملة‬ ‫عن سِ ّحر داخل هذا املبنى‪ .‬هـنـا يـمـكــنك االطـمــئنان الى أن كل ما يـخـطـر‬ ‫على بالك أو تـتـخـيله سيجد من يهتم به وبتـلـبـيـتـه‪ ،‬ألن حــرارة ضيــافة "جراند‬ ‫هيريتيج" وخـدمــاته الــمـتفردة وكأنها مهيأة على النحو الذى يلبي ما تنشده‬ ‫بالتحديد‪ ،‬كل ذلك اكسبه احترام ورعاية الناس ليس من أهل قطر فحسب‪ ،‬بل‬ ‫ومن زائريه من البالد املجاورة‪.‬‬ ‫وينعكس تف ّرد الفندق على مطروحات مطابخه‪ ،‬التى أرضت طالئع مذاقات‬ ‫أولئك الذين تناولوا الطعام في أي من مطاعمه االربعة‪ ":‬فيجاس" (‪)Figus‬؛‬ ‫بلو (‪)Blue‬؛ فليفرز (‪)Flavours‬؛ وقاعة شاي فيكتوريا‪ .‬وميكن لنزالء الفندق‬ ‫ولزائريه االستمتاع بتشكيلة واسعة من أصناف الطعام املستقاة من مختلف‬ ‫أقاليم العالم‪ ،‬سواء من حيث وصفات اعدادها‪ ،‬أو مكوناتها‪.‬‬ ‫قام بانشاء مطعم "فيجاس" بالفندق كبير الط ّهاة "نينو فيجاس" ذو الشهرة‬ ‫العاملية املدوية‪ .‬يقدم هذا املطعم – بخبرة إيطالية أصيلة متام ًا – اطباقا شهية‬ ‫لذيذة يتم إعدادها من مكونات واردة من مزارع محلية فى إيطاليا‪ .‬وتشتمل‬ ‫قائمة معروضات هذا املطعم على اطباق مستوحاة من البحر األبيض املتوسط‪.‬‬

‫‪DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05‬‬


68 - LIFESTYLE

WAW Serves Up

Luxury Miele

The Wood Architectural Works (WAW) showroom is a meticulously merchandised masterpiece that showcases the very best of European style and design. Situated in La Croisette 12 on the Pearl, WAW is the dealer for a number of extremely high end, high quality, German furniture brands such as MIELE.

M

iele is a German manufacturer of premium domestic and professional appliances. It was founded in 1899 by Carl Miele and Reinhard Zinkann and has always been a family-owned, family-run company until now. Since its founding, Miele’s motto of “Immer Besser,” or "Forever Better,” has been applied to everything Miele delivers; not only to the Miele product itself, but also to the high standard of customer service and the longevity of its products. Miele headquarters is based in Gütersloh, Germany, and is present all around the globe through a network of privately-owned subsidiaries, representatives and distributors spanning five continents.

113 years of Miele Miele is one of the world’s largest manufacturers of domestic appliances. Quality, innovation and emotional appeal are the main characteristics that make Miele so unique. Miele’s extensive range of kitchen and home appliances includes multi-functional ovens, steam ovens, hobs and cooker hoods, coffee makers, cooling appliances, dishwashers, as well as laundry and floor care. The variety of products across all categories provides a selection that can cater for a wide choice of taste, style and design. The quality and reliability of Miele’s products is highlighted in the several international prizes it has garnered for being one of the best and most trustworthy brands, and its products are designed and rigorously tested to last for at least 20 years.

Principles and Values The principle of corporate responsibility is firmly anchored in the Miele business strategy and serves as a maxim for the management team in its day-to-day activities. Miele takes a holistic view of

DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05


LIFESTYLE - 69

its responsibility in this regard. The company sees itself as having responsibility towards customers, employees, suppliers, society and the environment. Miele aspires to manufacture the best products and the result is a range of appliances that has been awarded for functionality, durability, design and ability to conserve natural resources over each product's life cycle. Miele appliances are designed to create a positive contribution to environmental protection and are therefore recommended by the EcoTopTen project. Miele‘s adherence to strict “green” guidelines can be measured by a low consumption of energy and water. One of the latest features developed is the “Smart Grid” option that allows users to program the appliances to start automatically during the time of the day when electricity is the cheapest.

Quality and Luxury Not only does Miele stand for quality and durability, but for pure luxury as well. It focuses on the highest degree of customer convenience, offering innovative products with an ageless design and a broad range of functionalities, leading to perfect results. Miele is renowned for its constant improvement in designing and manufacturing award-winning appliances. A synonym for the very best in quality, craftsmanship and sustainability, Miele is often found in the most luxurious homes around the world, as well as some of the globe’s most prestigious properties, such as the Burj Khalifa in the UAE, the Kremlin in Russia and Trump Towers in the USA. For more information, visit www.waw-qatar.com or call +974 4495 3876.

DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05


‫‪70 - LIFESTYLE‬‬

‫والبيئة‪ .‬وتتطلع ميلي إلى تصنيع أفضل‬ ‫منتج والنتيجة هي مجموعة من األجهزة‬ ‫التي حصدت اجلوائز لوظائفها‪ ،‬وقوة‬ ‫حتملها‪ ،‬وتصميمها وقدرتها على احلفاظ‬ ‫على املوارد الطبيعية خالل دورة حياتها‪.‬‬ ‫استدامة ميلي‬ ‫صممت أحدث أجهزة ميلي خللق‬ ‫وقد ُ‬ ‫مساهمة إيجابية في حماية البيئة ولذلك‬ ‫ُينصح بها من قِ َبل مشروع "إكو توب‬ ‫تن"‪ .‬وميكن قياس التزام ميلي باملبادئ‬ ‫التوجيهية اخلضراء الصارمة من خالل‬ ‫االستهالك املنخفض للطاقة واملياه‪.‬‬ ‫ويعد خيار "الشبكة الذكية" واح ًدا‬ ‫من أحدث امليزات املتقدمة والذي يتيح‬ ‫للمستخدمني برمجة األجهزة لكي تبدأ‬ ‫تلقائ ًيا خالل الوقت من اليوم الذي‬ ‫تكون الكهرباء فيه هي األرخص‪.‬‬ ‫الجودة والفخامة‬ ‫ليست ميلي فقط عنوان للجودة واملتانة‬ ‫ولكنها أيض ًا عنوان للفخامة‪ .‬فنحن‬ ‫نركز على أعلى درجة من الراحة‬ ‫للعمالء‪ ،‬مقدمني منتجات مبتكرة‬ ‫مع تصميم دائم الشباب ومجموعة‬ ‫واسعة من الوظائف‪ ،‬مما يؤدي إلى‬ ‫نتائج مثالية‪ .‬وتشتهر ميلي بأنها‬ ‫أجهزة منزلية حتصد اجلوائز لالرتقاء‬ ‫املستمر بالتصميم والتصنيع‪ .‬ولكونها‬ ‫مراد ًفا لألفضل في اجلودة واحلرفية‬ ‫واالستدامة‪ ،‬فتوجد ميلي كثي ًرا في‬

‫أكثر املنازل فخامة في جميع أنحاء العالم‪ ،‬فضلاً عن بعض املعالم األرقى في‬ ‫العالم؛ مثل برج خليفة في دولة اإلمارات العربية املتحدة‪ ،‬والكرملني في روسيا‪،‬‬ ‫وأبراج ترامب في الواليات املتحدة‪.‬‬ ‫للمزيد من املعلومات‪ُ ،‬يرجى زيارة ‪www.waw-qatar.com‬‬

‫أو اإلتصال على‪+974 4495 3876 :‬‬

‫‪DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05‬‬


‫‪LIFESTYLE - 71‬‬

‫شركة الفنون المعمارية‬ ‫لألخشاب تقدم‬ ‫خدماتها لميلي الفاخرة‬ ‫تعد صالة عرض شركة الفنون المعمارية لألخشاب تحفة‬ ‫فنية تجارية متناهية الدقة تعرض أفضل الطرز والتصميمات‬ ‫األوروبية‪ .‬وحيث تقع صالة العرض في الكرويزيت ‪ ،12‬لؤلؤة‬ ‫– قطر‪ ،‬فإن شركة الفنون المعمارية لألخشاب هي وكيل‬ ‫لعدد من العالمات التجارية األلمانية لألثاث ذات التشطيبات‬ ‫والجودة العالية للغاية مثل "ميلي"‪.‬‬

‫ميلي‬

‫هي شركة أملانية مصنعة لألجهزة املنزلية واملهنية املتميزة‪ .‬ولقد‬ ‫أسسها كارل ميلي ورينهارد زينكان في عام ‪1899‬م‪ ،‬وكانت منذ ذلك احلني‬ ‫وحتى ��آلن مملوكة ومدارة من قبل العائلة‪ .‬ومنذ أيام التأسيس وشعارها‬ ‫التوجيهي "األفضل لألبد" ُيطبق على كل شيء تقدمه ميلي‪ ،‬ليس فقط على‬ ‫منتج ميلي نفسها ولكن أيضً ا على املستوى العالي من خدمة العمالء وطول‬ ‫عمر املنتجات‪ .‬ويقع املقر الرئيسي مليلي في جوترسلوه‪ ،‬أملانيا‪ ،‬وميلي أيضً ا‬ ‫موجودة في جميع أنحاء العالم من خالل شبكة من الشركات التي متلكها‬ ‫ميلي‪ ،‬وممثلني وموزعني حول العالم يغطون القارات اخلمس‪.‬‬ ‫‪ 113‬عام لشركة ميلي‬ ‫تعد ميلي واحدة من أكبر الشركات املصنعة لألجهزة املنزلية في العالم‪.‬‬ ‫فاجلودة واالبتكار واملظهر اآلخاذ هي السمات الرئيسية التي جتعل من ميلي‬ ‫فريدة من نوعها‪ .‬فمجموعة ميلي واسعة النطاق من أجهزة مطابخ وأجهزة‬ ‫منزلية تشمل األفران متعددة الوظائف‪ ،‬وأفران البخار‪ ،‬واملواقد والشفاطات‪،‬‬ ‫وماكينات صنع القهوة‪ ،‬وأجهزة التبريد املنزلية وغساالت األطباق وكذلك‬ ‫الغساالت واملكانس الكهربائية‪ .‬وتقدم املجموعة املتنوعة من املنتجات من‬ ‫جميع الفئات اختيارات تلبي كافة األذواق وتتعدد الطرز والتصميمات‪ .‬وقد‬ ‫برزت اجلودة والثقة في منتجات ميلي من خالل حصولها على العديد من‬ ‫اجلوائز الدولية لكونها واحدة من أفضل العالمات التجارية وأكثرها موثوقية‪،‬‬ ‫وقد مت تصميم منتجاتها وخضعت هذه املنتجات الختبارات صارمة لتعيش‬ ‫ملدة ال تقل عن عشرين عا ًما‪.‬‬ ‫المبادئ والقيم‬ ‫يرتكز مبدأ املسئولية املشتركة بقوة على استراتيجية أعمال ميلي ويعمل مبثابة احلكمة‬ ‫لإلدارة في أنشطتها اليومية‪ .‬وتأخذ ميلي بالنظرة الشاملة جتاه مسئوليتها في هذا‬ ‫الصدد‪ .‬فترى الشركة أنها مسئولة جتاه العمالء‪ ،‬واملوظفني‪ ،‬واملوردين‪ ،‬واملجتمع‬

‫‪DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05‬‬


‫‪72 - TRAFFIC WEEK‬‬

‫‪At the recent Qatar Traffic Week, it was firmly established‬‬

‫‪that Qatar’s traffic police are some of the world’s most stylishly‬‬ ‫‪equipped. The event, which showcased some of the cutting-edge‬‬ ‫‪police equipment and vehicles being used by Qatar’s emergency‬‬ ‫‪services, included this Traffic Police Bentley. Fully appointed with‬‬ ‫‪all the equipment our boys in blue need to go about their daily‬‬ ‫‪business of keeping our roads safe, this Bentley Continental‬‬ ‫‪looked great in the recognisable blue, green and white livery of‬‬ ‫‪Qatar highways’ finest.‬‬

‫في‬

‫أسبوع املرور في قطر والذي مت االحتفال به مؤخر ًا‪ ،‬فلقد تبني بوضوح‬ ‫وبصورة قاطعة أن شرطة املرور في قطر مجهزة بتجهيزات تعتبر من التجهيزات‬ ‫األكثر أناقة في العالم‪ .‬وفي هذه املناسبة حيث مت عرض بعض معدات وسيارات‬ ‫الشرطة املتطورة والتي يتم استخدامها في خدمات الطوارئ في قطر‪ ،‬فلقد شمل‬ ‫ذلك هذه السيارة بنتلي في خدمة شرطة املرور‪ .‬إن هذه السيارة كانت منوذج‬ ‫ميكن تطويره وجتهيزه بكامل املعدات وأجهزة املرور والدوريات التي يحتاجها‬ ‫رجال الشرطة لكي يقوموا بأعمالهم اليومية للمحافظة على أمان الطرق لدينا‪.‬‬ ‫ولقد كانت هذه السيارة بنتلي كونتيننتال تبدو رائعة بألوانها الزرقاء واخلضراء‬ ‫والبيضاء املعروفة والتي تبدو بأبهى صورها على الطرق السريعة في قطر‪.‬‬

‫‪DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05‬‬


TRAFFIC WEEK - 73

Winged Justice ‫عدالة مجنحة‬ DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05


74 - QATAR MOTOR SHOW

QAtAr Motor ShoW ‫معرض‬ ‫قطر للسيارات‬ The son of the ruler, HH Sh Joaan Bin Hamad Al Thani with Al Wajba Motors General Manager, Saher Baaj and Bentley's VIP & Special Sales Manager, Trevor Gay. Qatar's Prime Minister HE Sh Hamad Bin Jassim Al Than with (L-R) Trevor Gay, Stefan i Baaj and Alisdair Stewart. Brungs, Geoff Dowding, Saher

Al Al Thani withahman lr mad Bin Jassim ister HE Sh Haanaging Director Sh Abdu in M e im Pr dM Qatar'r s Chairman an Wajba Motor Al Thani M d me Ah n Bi

DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05


QATAR MOTOR SHOW - 75

Youssef Tarabaih Abdulrahman Al , Chris Buxton, Dr Hamad Y. Al Nu Emadi, Sh Jassim aimi, A M Al Thani

Chris Buxton, Saher Baa

j, Khalif i AlKuwari , Mohd Al Saddah

aah Saher Baaj, Mr Jum

sef Tarabaih Al Muraikhi and You

Mr Yousef Abdu lghani and Sahe r Baaj

Trevor Gay ors Team with Al Wajba Mot

DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05


76 - QATAR MOTOR SHOW

Sh Abdulaziz Bin Mohd saoud Al Thani and Haytham Gharseldin

Sh Nawaf Thani with Ahmed M Ald Saher Baaj n Bi an m an ah Sh AbdulrThani, Mr Al Majeed Nasser Al

Bin

Sh Abdulrah Mr Stephan man Bin Ahmed Al Than Winkelmann, iw Henry Sebast ith Lamborghini Presid ien and Sahe ent r Baaj

Saher Baaj, Mr Saoud Al Ghamrah and Yousef Tarabaih

aj adi and Saher Ba Mr Nayef Al Em

DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05

Sh Ahmed Bin Jaber Al Thani and Trevor Gay


78 - GENEVA MOTOR SHOW

GEnEVA Motor ShoW

‫معرض جنيف للسيارات‬

Saher Baaj with Geoff Dowding and Sheikh Abdulrahman with Alisdair Stewart. Saher Baaj and Mr Ahmed Kamal

Sh Abdulrahman Bin Ahmed M Al Thani with Bentley Chairman Mr Wolfgang Durheimer, Geoff Dowding and Saher Baaj

Sh Abdulrahman Bin Ahmed M Al Thani with Stefan Brungs and Saher Baaj

Sh Abdulrahman Bin Ahmed M Al Thani with Lamborghini President Mr Stephan Winkelmann

DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05


GENEVA MOTOR SHOW - 79

Sh Abdulrahman Bin Ahmed M Al Thani with Mr Horacio Pagani and Saher Baaj

Sh Abdulrahman with his sons, Sh Jassim and Sh Mohd and Saher Baaj

DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05


80 - GENEVA MOTOR SHOW

Al Wajba Customers

Al Wajba Motors with Mr Moutaz from Lotus

Saher Baaj with Mansory

DANA JEWELS / SUMMER / ISSUE 05



Dana Jewels 5