Page 1

‫كيف تتعامل مع دول مجموعة ر‬ ‫العشين (‪)G20‬‬

‫‪TM‬‬

‫جمهورية العراق‬ ‫مجموعة العشرين هو منتدى تأسس سنة ‪ 1999‬بسبب األزمات المالية في التسعينات‪ .‬يمثل هذا المنتدى ثلثي‬ ‫التجارة في العالم‪ .‬وتهدف مجموعة العشرين إلى الجمع الممنهج لدول صناعية ومتقدمة هامة بغية نقاش قضايا‬ ‫أساسية في االقتصاد العالمي‪ .‬لذلك كان من الضروري معرفة التعامل مع مواطنين كل دولة من تلك الدول‪.‬‬ ‫وهنا نناقش كيفية التعامل مع اليابانيين من حيث طرق التواصل وآداب اللباس وغيرها‪ ،‬وكذلك تحليل الثقافة‬ ‫اليابانية ومقارنتها بالثقافة العراقية‪.‬‬

‫• االتصاالت والتواصل بين الثقافات‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬

‫االنحناء هي التحية العرفية في اليابان‪ ،‬وقد يحيك بعضهم بالمصافحة الباردة التي ال ينبغي تفسرها‬ ‫كدليل على الشخصية‪.‬‬ ‫إذا استقبالك أحدهم باالنحناء فيكن ردك للتحية بانحناء منخفض مماثل‪ ،‬حيث يعكس مدى االنخفاض‬ ‫حالة عالقتك مع اآلخر‪ ،‬وعندما تنحني أبقي عينيك منخفضة وال تحدق‪ ،‬وابسط راحة يديك بجانب‬ ‫الفخذين‪ .‬وقدم بطاقة عملك بعد تحية االنحناء‪ ،‬تذكر فاألمر مهم للغاية‪.‬‬ ‫عند التعارف استخدم االسم األخير للشخص باإلضافة إلى كلمة سان ومعناها السيد أو السيدة‪ ،‬الن‬ ‫اليابانيين يفضلون استخدام االسم األخير‪ .‬ال تطلب منهم أن يدعوك باسمك األول فقط‪ .‬إذا كنت غير‬ ‫متأكد من نطق االسم‪ ،‬اطلب المساعدة‪.‬‬ ‫تجنب اإلشارة باإلصبع‪ ،‬استخدام اليدين مرصوصة لإلشارة لالتجاه‪.‬‬ ‫حفاظ على خفض صوتك‪.‬‬ ‫ال تضغط من أجل الحصول على إجابة‪ ،‬يطرح األمريكيون أسئلة مباشرة ويدفعون باتجاه االستجابة‪،‬‬ ‫بينما مع الشعب الياباني يأتي الرد مغلفا ً بأدب‪ ،‬حيث قد تعني عدم اإلجابة أو الرد غير الملزم أو‬ ‫"لتحوطي" ما مضمونه على األرجح "ال"‪.‬‬ ‫تبادل بطاقات العمل‬ ‫ال تربت على ظهر أو كتف ياباني‬ ‫ال تذكر أي شخص بسوء‪ ،‬ال منافسيك وال موظفيك‬ ‫كن مبتسما ً ومسرورا ً على الدوام‪ ،‬راغبا ً في التعلم‪ ،‬وأستفسر مليا ً عن شركة العميل‪ ،‬مع تجنب الخوض‬ ‫في الخصوصيات‪.‬‬

‫آداب اجتماعات العمل‬ ‫▪‬ ‫▪‬ ‫▪‬ ‫▪‬ ‫▪‬ ‫▪‬ ‫▪‬ ‫▪‬ ‫▪‬ ‫▪‬ ‫▪‬

‫يتعين تحديد مواعيد لقاءات العمل وقبل عدة أسابيع كلما أمكن‪.‬‬ ‫األفضل ترتيب الموعد بالهاتف بدال من إرسال خطاب‪ ،‬فاكس أو بريد إلكتروني‪.‬‬ ‫االلتزام بالمواعيد أمر مهم‪ ،‬وأحرص على الوصول في الموعد المحدد لالجتماع وتوقع أن يفعل‬ ‫شريكك الياباني الشيء نفسه‪.‬‬ ‫كن مستعدا ً لالجتماع بمجموعة وليس بشخص واحد كما تعتقد‪ ،‬لكون اليابان مجتمعا ً اجتماعيا‪ً.‬‬ ‫عرفياً‪ ،‬يجلس المسئول الياباني األعلى مرتبة على ابعد مسافة من الباب‪ ،‬ويجلس بقية الحضور تنازليا‬ ‫حتى يكون الشخص األقل مرتبة هو األقرب إلى الباب‪.‬‬ ‫قد يحتاج نظيرك الياباني لالجتماع معك عدة مرات ليألفك ويرتاح لممارسة األعمال معك‪.‬‬ ‫هذه المقابلة األولي للتعارف‪ ،‬فانتهز الوقت ألنه حيويا ً في وضع أساس لعالقات ناجحة‪.‬‬ ‫ربما يتم منحك صفقة تجارية صغيرة بغرض االختبار ومعرفة مدي وفائك بااللتزامات‪.‬‬ ‫استجب بسرعة وقدم خدمة ممتازة بما يؤكد قدرتك على الوفاء وأهليتك للثقة‪.‬‬ ‫ال ترفض أي طلب‪ ،‬مهما كان صعبا أو يبدو غير مربح‪ ،‬ألن اليابانيون يتطلعون إلى إقامة عالقات‬ ‫طويلة األمد‪.‬‬ ‫قدم دائما مجموعة متكاملة من المواد التعريفية الدعائية واإلعالمية عن شركتك بما في ذلك المقاالت‬ ‫وشهادة العمالء عن جودة خدمات الشركة‪.‬‬

‫‪1‬‬ ‫© مركز التفوق لالستشارات‪ ،‬جميع الحقوق محفوظة ‪2018‬‬


‫▪‬

‫حاول دائما أن تقدم في نهاية االجتماع هدية متواضعة للمسئول األول تعبيرا ً عن تقديرك له‪ ،‬ويمكنك‬ ‫االستعانة بالشخص الياباني حلقة الوصل معك لشراء الهدية المناسبة‪.‬‬

‫آداب اللباس‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬

‫مالبس عمل متحفظة‪.‬‬ ‫على الرجال ارتداء بدل األعمال الداكنة اللون المتحفظة‪.‬‬ ‫على النساء ارتداء لباس متحفظ‪.‬‬

‫التفاوض وصنع القرار‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬

‫ال ينزع الياباني للمواجهة‪.‬‬ ‫يجد الياباني صعوبة في قول "ال"‪ ،‬لذا كن فطنا ً في مراقبة اتصاالتهم غير اللفظية‪.‬‬ ‫حاول صياغة األسئلة بحيث تكون إجابتهم لك " بنعم "‪ ،‬فمثالً هل ال توافق على ذلك؟‬ ‫إجماع الرأي واتخاذ القرارات الجماعية من األمور المهمة‪.‬‬ ‫ضرورة كتابة العقود‪.‬‬ ‫غالبا ما يظل الياباني صامتا لفترة طويلة‪ ،‬تحلي بالصبر ومحاولة العمل لمعرفة ما إذا كان زميلك‬ ‫الياباني قد فهم ما قيل‪.‬‬ ‫يفضل الياباني االتفاقيات الكبيرة والتفاهم المتبادل والتعامل بمرونة مع ما ينشأ من مشاكل‪.‬‬ ‫استخدام محامي ياباني مبادرة على حسن النية‪ ،‬ويختلف المحامي الياباني حيث يُعتبر أكثر وظيفية من‬ ‫المحامي الغربي‪.‬‬ ‫ال تفقد أعصابك وال ترفع صوتك أثناء المفاوضات‪.‬‬ ‫يغمض بعض اليابانيين عيونهم لإلصغاء باهتمام‪.‬‬ ‫ال تمنح اليابان امتيازات إال نادرا‪ ،‬ويتوقع الياباني أن يقدم الطرفان أفضل العروض على طاولة‬ ‫المفاوضات‪.‬‬ ‫ال يرى الياباني أن عقود االتفاقيات ذات صفة نهائية‪ ،‬بل يمكن التفاوض مجددا ً بشأنها‪.‬‬

‫بطاقات العمل‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬

‫يتم تبادل بطاقات العمل باستمرار وفي حفل كبير‪.‬‬ ‫استثمر في البطاقات العالية الجودة‪.‬‬ ‫حافظ على الدوام على حالة بطاقة عملك‪.‬‬ ‫تعامل مع بطاقة األعمال التي تتلقاها كما تفعل مع بطاقتك ‪.‬‬ ‫قد تُعطى بطاقة عمل باللغة اليابانية فقط‪.‬‬ ‫من الحكمة ترجمة جانب من بطاقة عملك إلى اليابانية‬ ‫قدم بطاقة عملك للمتلقي من الوجهة المترجمة بالياباني‪.‬‬ ‫تأكد من أن البطاقة تحتوي مسمى وظيفتك في الشركة ليعرف زمالؤك اليابانيون وضعك بالشركة‪.‬‬ ‫استلم بطاقة األعمال بيديك معا ً وبقليل من االنحناء‪.‬‬ ‫افحص أي بطاقة عمل تتلقاها بعناية فائقة‪.‬‬ ‫خالل اجتماع‪ ،‬ضع بطاقات العمل على الطاولة أمامك حسب ترتيب جلوس الحضور‪.‬‬ ‫في ختام االجتماع ضع بطاقات األعمال المقدمة لك في الحقيبة أو المحفظة المخصصة لبطاقات‬ ‫السعمل‪.‬‬

‫نموذج جيرت هوفستد لألبعاد الثقافية‬ ‫طبقا ً لنظرية هوفستد لتحليل المعالم الثقافية لمختلف الشعوب ‪ ،‬يوضح ويقارن الرسم البياني أدناه بين درجات‬ ‫اليابان والعراق من حيث مؤشر فارق القوي ويعني التباعد الطبقي بين أفراد المجتمع والفوارق بينهم ومدي‬ ‫قبول المجتمع لهذا التباعد والتوزيع غير المتساوي والرضا بالطبقية (اليابان ‪ 54‬والعراق ‪ ،)95‬مؤشر الفردية‬ ‫مقابل الجماعية ويُقصد به مدى مستوى ثقافة األفراد داخل المجتمع وتصورهم تجاه العمل الجماعي (اليابان‬

‫‪2‬‬ ‫© مركز التفوق لالستشارات‪ ،‬جميع الحقوق محفوظة ‪2018‬‬


‫‪ 46‬والعراق ‪ ،)30‬مؤشر الذكورة مقابل األنوثة وتعني أن ثقافة المجتمع السائدة هي الذكورية التي تتسم‬ ‫بالحزم والتنافسية (اليابان ‪ 95‬والعراق ‪ ،)70‬مؤشر تجنب المجهول ويقصد به إلى أي مدى يتعامل األفراد في‬ ‫مواجهة المستقبل والمجهول غير المؤكد وميل األفراد نحو المخاطرة والمغامرة واتخاذ القرارات في حاالت‬ ‫عدم التيقن (اليابان ‪ 92‬والعراق ‪ ،)85‬مؤشر التوجه طويل المدى مقابل التوجه قصير المدى ويصف األفق‬ ‫الزمني للمجتمعات وإعطاء أهمية أكبر للمستقبل وتعزز البراغماتية والقيم الواقعية الموجهة نحو المكافآت‪ ،‬بما‬ ‫في ذلك االستمرارية واالدخار والقدرة على التكيف (اليابان ‪ 88‬والعراق ‪ ،)25‬ومؤشر االسترسال مقابل ضبط‬ ‫النفس (اليابان ‪ 42‬والعراق ‪.)17‬‬

‫اليابان‬ ‫بالمقارنة مع جمهورية العراق‬ ‫‪95‬‬ ‫‪92‬‬ ‫‪85‬‬

‫‪95‬‬

‫‪88‬‬

‫‪70‬‬ ‫‪54‬‬

‫‪46‬‬

‫‪42‬‬

‫‪30‬‬

‫فارق القوى‬

‫الفردية مقابل‬ ‫الجماعية‬

‫‪25‬‬

‫الذكورة مقابل تجنب المجهول‬ ‫األنوثة‬ ‫اليابان‬

‫‪17‬‬

‫التوجه طويل االسترسال مقابل‬ ‫ضبط النفس‬ ‫المدى‬

‫جمهورية العراق‬

‫فارق القوى‬ ‫بدرجة متوسطة (‪ )54‬على هذا المؤشر‪،‬تعتبر اليابان مجتمعا هرميا حيث يدرك الياباني دائما موقفه الهرمي في‬ ‫أي بيئة اجتماعية ويتصرف وفقا لذلك‪ .‬ومع ذلك‪ ،‬فالمجتمع الياباني ليس هرميا ً مثل معظم الثقافات اآلسيوية‬ ‫األخرى‪ ،‬يرى بعض األجانب من واقع خبراتهم التجارية أن اليابان هرمية للغاية بسبب وتيرة عملية صنع‬ ‫القرار البطيئة وضرورة تأكيد كل القرارات من كافة الطبقات الهرمية وأخيراً من اإلدارة العليا في طوكيو‪ .‬ومن‬ ‫المفارقات أن المثال الدقيق على بطء عملية صنع القرار يدل على أنه ال يوجد في المجتمع الياباني رجل أعلى‬ ‫مرتبة يمكن بمفرده أن يتخذ قرارا مثل ما هو قائم في المجتمعات األكثر هرمية‪ .‬مثال آخر على عدم ارتفاع‬ ‫مؤشر فارق القوى أن اليابان هي مجتمع ذو جدارة‪ .‬ويرسخ بقوة النظام التعليمي في اليابان فكرة أن الناس تُولد‬ ‫سواسية ويتقدم المرء في قمم الحياة ويصبح أي شيء بالعمل الجاد واالجتهاد‪.‬‬ ‫يسجل العراق درجة عالية على مؤشر هذا البعد (‪ )95‬مما يعني أن الناس يقبلون بنظام هرمي يكون لكل فرد‬ ‫فيه مكان وال يحتاج إلى أي تبرير آخر أو مبررات‪ .‬ويُنظر إلى نظام التسلسل الهرمي في المنظمات‬ ‫والمؤسسات على أنه يعكس عدم المساواة المتأصلة‪ ،‬وشيوع المركزية‪ ،‬والتوقع بأن يتم توجيه المرؤوسين لما‬ ‫يجب عليهم القيام به‪ ،‬وأن رئيس العمل المثالي هو مستبد خيّر‪.‬‬

‫الفردية مقابل الجماعية‬ ‫تحتل اليابان (‪ )46‬على مؤشر بعد الفردية‪ ،‬بالتأكيد يُظهر المجتمع الياباني العديد من خصائص المجتمع‬ ‫الجماعي‪ :‬مثل وضع ائتالف المجموعة فوق التعبير عن اآلراء الفردية والناس لديهم شعور قوي تجاه العار‬ ‫وفقدان ماء الوجه‪ .‬ومع ذلك‪ ،‬فاليابان ليست جماعية مثل معظم جيرانها اآلسيويين‪ ،‬والتفسير األعم لذلك هو أن‬ ‫المجتمع الياباني ليس لديه نظام األسرة الممتدة التي تشكل قاعدة المجتمعات أكثر جماعية مثل الصين‬ ‫وكوريا‪ .‬لقد كانت اليابان مجتمعا أبويا‪ ،‬حيث يرث االبن األكبر من األب اسم وأصول األسرة‪ ،‬ويغادر الشقيق‬ ‫األصغر المنزل للعيش مع أسرهم األساسية‪ .‬ومن األمثلة على ما يبدو متناقضا ً هو اشتهار اليابانيون بوالئهم‬

‫‪3‬‬ ‫© مركز التفوق لالستشارات‪ ،‬جميع الحقوق محفوظة ‪2018‬‬


‫لشركاتهم‪ ،‬بينما يبدو الصيني متنقال بسهولة بين الوظائف‪ ،‬ومع ذلك‪ ،‬فأن والء الشركة شيء يختاره الناس‬ ‫ألنفسهم وهو شيء شخصي يقرره الفرد‪ .‬ويمكن القول أن الياباني يتسم بالظرفية داخل المجموعة‪ ،‬بينما الناس‬ ‫في المجتمعات ذات الثقافة األكثر جماعية يكون والؤهم لمجموعتهم الداخلية بالوالدة‪ ،‬كأسرهم الممتدة‬ ‫ومجتمعهم المحلي‪ ،‬وتشير تجربة اآلخرين أن اليابان مجتمعا جماعيا ً بالمعايير الغربية ومجتمعا ً فرديا ً بالمعايير‬ ‫اآلسيوية‪ ،‬والياباني أكثر خصوصية وتحفظا ً من معظم اآلسيويين اآلخرين‪.‬‬ ‫ويعتبر العراق‪ ،‬بدرجته عند (‪ )30‬على مؤشر هذا البعد‪ ،‬مجتمعا ً جماعياً‪ ،‬ويتجلى ذلك في االلتزام الوثيق‬ ‫طويل األجل تجاه أعضاء المجموعة أو الجماعة‪ ،‬سواء كانت أسرة أو أسرة ممتدة أو عالقات ممتدة‪ ،‬إذ أن‬ ‫الوالء في الثقافة الجماعية من القيم بالغة األهمية‪ ،‬وله قيمة تغلب على معظم القواعد واللوائح المجتمعية‬ ‫األخرى‪ ،‬ويعمل المجتمع على تعزيز العالقات حيث يتحمل كل فرد مسؤولية زمالئه في المجموعة‪ ،‬وتعتبر‬ ‫الجريمة عار وفقدان لماء الوجه في المجتمعات الجماعية‪ ،‬ويُنظر إلى عالقة صاحب العمل مع الموظف من‬ ‫الناحية األخالقية (مثل الترابط األسري)‪ ،‬بينما يكون االعتبار في قرارات التوظيف والترقية لمن هو مرشح من‬ ‫داخل المجموعة أو الجماعة‪ ،‬مع ممارسة اإلدارة على مستوى المجموعات‪.‬‬

‫الذكورة مقابل األنوثة‬ ‫بتصنيفها بدرجة (‪ )95‬على مؤشر الذكورة‪ ،‬تعتبر اليابان واحدة من أكثر المجتمعات الذكورية في العالم‪ .‬ومع‬ ‫ذلك‪ ،‬وباالقتران مع الثقافة المعتدلة في المجتمع الجماعي‪ ،‬ال يرى المرء السلوكيات الفردية المتسمة بالحزم‬ ‫والتنافسية التي ترتبط في الغالب بالثقافة الذكورية‪ ،‬وترى المنافسة الشديدة بين المجموعات‪ ،‬حيث يتم تعليم‬ ‫األطفال منذ سن مبكرة على المنافسة في اليوم الرياضي ومناصرة مجموعاتهم (فريق األحمر ضد الفريق‬ ‫األبيض تقليديا)‪ .‬وفي الشركات اليابانية تجد الموظفين أكثر حماسا وتحفيزا ً وهم يقاتلون مع الفريق الفائز ضد‬ ‫منافسيهم‪ .‬ومن سمات الذكورة في اليابان ما تراه من توجه نحو التميز والكمال في كل مناحي الحياة من إنتاج‬ ‫مادي خدمات (الفنادق والمطاعم) وأسلوب عرض (تغليف الهدايا وتقديم الطعام)‪ ،‬والمجتمع الياباني ذكوري‬ ‫بحيث ال يزال يصعب على المرأة االرتقاء في السلم الوظيفي بالشركات ذات المعايير الذكورية التي تتطلب‬ ‫ساعات طويلة من العمل الجاد والشاق‪.‬‬ ‫يسجل العراق (‪ )70‬على مؤشر هذا البعد وبالتالي فهو مجتمع ذكوري‪ ،‬يعيش الناس فيه "من أجل العمل"‪،‬‬ ‫شأنه شأن البلدان الذكوريه األخرى‪ ،‬من المتوقع أن يتحلى المدراء بالحسم والحزم‪ ،‬والتركيز على اإلنصاف‪،‬‬ ‫والمنافسة واألداء ويتم حل الصراعات بالمعالجة‪.‬‬

‫تجنب المجهول (عدم التيقن)‬ ‫بدرجتها عند (‪ )92‬على مؤشر تجنب المجهول‪ ،‬تعتبر اليابان احد أكثر الدول تجنبا ً للمجهول على وجه‬ ‫األرض‪ ،‬ويُعزى ذلك غالبا ً إلى حقيقة أن اليابان مهددة باستمرار بالكوارث الطبيعية الناجمة عن الزالزل‬ ‫وأمواج تسونامي (وهي كلمة يابانية تستخدم دوليا)‪ ،‬واألعاصير والثورات البركانية‪ ،‬وتعلمت اليابان من هذه‬ ‫الظروف أن تكن جاهزة ومستعدة لمواجهة كافة حاالت عدم التيقن‪ .‬وهذا ال يقتصر على خطة الطوارئ‬ ‫واالحتياطات المتعلقة بالكوارث الطبيعية المفاجئة فحسب‪ ،‬بل أيضا على كل جوانب المجتمع األخرى‪ .‬ويمكن‬ ‫القول بأن أي شيء تفعله في اليابان هو وصفه ألقصى درجة من التنبؤ‪ ،‬حيث الحياة عبارة عن طقوس من‬ ‫المهد إلى اللحد ومجموعة كبيرة من االحتفاالت‪ ،‬وترى مراسم االفتتاح والختام في كل عام دراسي والتي تتم‬ ‫بنفس الطريقة تقريبا في كل مكان باليابان‪ ،‬وفي حفالت الزفاف‪ ،‬والجنازات وغيرها من المناسبات االجتماعية‬ ‫الهامة‪ ،‬وما يرتدي الناس وكيف يجب أن يتصرف الناس كل ذلك مفصل بدقة وإطناب في كتب آداب السلوك‪،‬‬ ‫فمدرسو المدارس وموظفو الخدمة العامة يترددون في القيام بأمور ليس لها سابقة‪ ،‬وتكرس الشركات اليابانية‬ ‫الكثير من الوقت والجهد في دراسات الجدوى واألخذ بكافة عوامل الخطر في االعتبار قبل البدء في أي‬ ‫مشروع‪ ،‬يطلب المدراء جميع الحقائق واألرقام التفصيلية قبل اتخاذ أي قرار‪ ،‬ولعل هذا الحرص الشديد على‬ ‫تجنب المجهول هو من احد األسباب التي تجعل من الصعب جدا إجراء تغييرات في اليابان‪.‬‬ ‫يحرز العراق (‪ )85‬درجة على مؤشر هذا البعد‪ ،‬وبالتالي يفضل كثيرا ً تجنب المجهول وتحاشي عدم اليقين‪،‬‬ ‫حيث تحافظ البلدان التي تُولي قدرا ً كبيرا ً لتجنب عدم اليقين علی تطبيق قوانين صارمة بشـأن االعتقاد‬ ‫والسلوك‪ ،‬وال تتسامح في غير التقليدي من الفكر والسلوك‪ ،‬وتحس هذه الثقافات بحاجة عاطفية للقواعد (حتى لو‬ ‫كانت تبدو غير قابلة للتطبيق)‪ ،‬وتعتبر الوقت هو المال‪ ،‬وللناس رغبة داخلية للعمل الجاد واالنشغال‪ ،‬ومن‬

‫‪4‬‬ ‫© مركز التفوق لالستشارات‪ ،‬جميع الحقوق محفوظة ‪2018‬‬


‫العرف السائد الدقة وااللتزام بالمواعيد‪ ،‬وربما وجد االبتكار واإلبداع مقاومة من هذه الثقافات‪ ،‬ويعتبر األمن‬ ‫عنصرا ً هاما ً في الدوافع الفردية‪.‬‬

‫التوجه طويل المدى مقابل التوجه قصير المدى‬ ‫تحقق اليابان (‪ )88‬درجة على هذا المؤشر باعتبارها واحدة من المجتمعات الموجهة نحو التوجه طويل المدى‪،‬‬ ‫ويرى الياباني أن حياته لحظة قصيرة جدا في تاريخ البشرية الطويل‪ ،‬لذا ومن هذا المنظور فأن عملية إرهاق‬ ‫الروح ليست بغريبة على اليابانيين‪ ،‬إذ عليك بذل قصارى الجهد في حياتك وهذا غاية ما تستطيع‪ ،‬فكرة أن هللا‬ ‫عز وجل واحد وعظيم ليست مألوفة لدى اليابانيين‪ .‬يعيش الناس حياتهم مسترشدين بالفضائل والقدوة العملية‬ ‫الجيدة‪ ،‬وعلى صعيد الشركات اليابانية‪ ،‬ترى تجسد التوجه طويل المدى في المعدل التصاعدي المرتفع في‬ ‫االستثمار وفي البحوث والتطوير حتى في األوقات االقتصادية الصعبة‪ ،‬وارتفاع معدل رأس المال الخاص‪،‬‬ ‫وإعطاء األولوية لتحقيق نمو مطرد في حصة السوق بدال من تحقيق أرباح فصلية‪ ،‬وهلم مما جرى‪ ،‬بما يخدم‬ ‫متانة الشركات‪ .‬والفكرة الكامنة وراء ذلك هي أن الشركات ليست هنا لتحقق المال كل ربع سنة لحملة األسهم ‪،‬‬ ‫بل لخدمة أصحاب المصلحة والمجتمع ككل وألجيال عديدة قادمة‪.‬‬ ‫تدل درجة العراق المنخفضة (‪ )25‬على أنه يتمتع بثقافة معيارية‪ ،‬حيث يهتم الناس في مثل هذه المجتمعات‬ ‫بشدة بترسيخ الحقيقة المطلقة أنهم تقليديين في التفكير‪ ،‬يقدسون التقاليد‪ ،‬مع رغبة زهيدة في االدخار للمستقبل‪،‬‬ ‫والتركيز على تحقيق نتائج سريعة‪.‬‬

‫االسترسال مقابل ضبط النفس‬ ‫تظهر اليابان‪ ،‬بدرجتها المنخفضة (‪ ،)42‬أن ثقافتها تتسم بضبط النفس‪ .‬المجتمعات ذات الدرجة المنخفضة في‬ ‫هذا البعد لديها ميل إلى السخرية والتشاؤم‪ .‬أيضا‪ ،‬على النقيض من المجتمعات المسترسلة‪ ،‬ال تركز‬ ‫المجتمعات المقيدة كثيرا على أوقات الفراغ وتتحكم في إشباع رغباتهم‪ .‬الناس الذين لديهم هذا التوجه لديهم‬ ‫تصور بأن أفعالهم يتم تقييدها بالمعايير االجتماعية ويشعرون بأن االسترسال وانغماس النفس شيء من الخطأ‪.‬‬ ‫وبدرجته المنخفضة عند (‪ ،)17‬يُصنف المجتمع العراقي على أنه مجتمع مقيد‪ ،‬فالمجتمعات ذات الدرجة‬ ‫المنخفضة على مؤشر هذا البعد تميل للسخرية والتشاؤم‪ ،‬وال تركز كثيرا ً على أوقات اللهو والفراغ وال تطلق‬ ‫العنان إلشباع الرغبات على نقيض المجتمعات المسترسلة‪ ،‬ويدرك األشخاص أصحاب هذا التوجه أن المعايير‬ ‫االجتماعية تقيد من أفعالهم وأن من الخطأ انغماس النفس في الملذات والرغبات‪.‬‬

‫‪5‬‬ ‫© مركز التفوق لالستشارات‪ ،‬جميع الحقوق محفوظة ‪2018‬‬

Profile for Excellence Industrial Consultancy

كيف تتعامل مع دول العشرين G-20 / جمهورية العراق Japan  

مجموعة من مهارات الاتصال للتواصل بين الثقافات و بالاخص في بروتوكولات الأعمال للتعامل مع دول مجموعة العشرين G-20 و بالاخص اليابانيين والتي ت...

كيف تتعامل مع دول العشرين G-20 / جمهورية العراق Japan  

مجموعة من مهارات الاتصال للتواصل بين الثقافات و بالاخص في بروتوكولات الأعمال للتعامل مع دول مجموعة العشرين G-20 و بالاخص اليابانيين والتي ت...

Profile for ec30