Page 1

‫اجلمهورية العربية السورية‬ ‫وزارة اإلعالم‬ ‫مديرية اإلعالم اإللكتروني‬ ‫النشرة اإللكترونية ألخبار سورية عـ (‪)38‬‬

‫‪2013/2/28‬‬

‫الصفـــحة االولـــــــى‬

‫القضاء على إرهابيني في حلب وريف دمشق وإدلب ودرعا وحمص ‪..‬‬ ‫وقتل متسللني من لبنان ‪..‬‬

‫أوقعت وح��دات من اجليش العربي الس��وري قتلى ومصابني في‬ ‫صف��وف مجموع��ات إرهابية مس��لحة في سلس��لة عمليات‬ ‫نفذتها ضد جتمعاتهم مبا فيها من أس��لحة وذخائر ورشاش��ات‬ ‫وبنادق حربية في دوما ودير العصافير وشبعا ومزارع عالية وداريا‬ ‫وزملكا والنبك والزبداني بريف دمشق‪.‬‬ ‫في حمص وريفها انفجرت سيارة مفخخة قرب جتمع للمدارس‬ ‫ف��ي وادي الده��ب‪ ،‬فيم��ا أحبط��ت وحدة م��ن اجليش الس��وري‬ ‫وحرس احلدود محاولة مجموعة إرهابية مس��لحة التسلل من‬ ‫لبن��ان إلى األراضي الس��ورية عند منطق��ة ادلني حاالت مقطع‬ ‫الطاحون��ة بريف حمص وأوقعت أفرادها بني قتيل ومصاب‪ ،‬هذا‬ ‫وقد دمرت وحدات أخرى أوكارا ً إلرهابيني في تلبيس��ة والبويضة‬ ‫وريف القصير وريف تدمر والرسنت واحلولة‪ ،‬بينما متكنت وحدات‬ ‫الهندس��ة من محاولة تفجير ‪ 16‬عبوة ناسفة بأوزان مختلفة‬

‫على طريق حماة كانت معدة للتفجير عن بعد‪.‬‬ ‫إل��ى ذلك قضت الق��وات املس��لحة على إرهابيني م��ن «جبهة‬ ‫النصرة» وجنس��يات أجنبية واعتقال أخرين في بس��تان القصر‬ ‫وبستان الباشا وخان طومان والعقبة ومحيط مطار النيرب في‬ ‫حلب وريفها‪ ،‬ف��ي ادلب وريفها أوقعت وحدات اجليش الس��وري‬ ‫خسائر فادحة في صفوف اإلرهابيني ودمرت آلياتهم إضافة إلى‬ ‫صهريج يس��تخدم لتهريب الوقود ومصادرة كميات من األدوية‪،‬‬ ‫فيم��ا متكنت وحدات أخرى وبالتعاون مع األهالي إحباط محاولة‬ ‫تفجير سيارة بالقرب من أحد احلواجز في بلدة مصيبني التابعة‬ ‫ملنطقة أريحا‪ .‬في س��ياق متصل دمرت وح��دة من قوات اجليش‬ ‫وك��را ً إلرهابيني وقضت على أفرادها في ح��ي احلويقة بدير الزور‪،‬‬ ‫وفي درعا أحبطت وحدات اجليش محاولة إرهابيني تفجير عبوتني‬ ‫ناسفتني على مدخل بصرى الشام‪.‬‬


‫‪2013/2/28‬‬

‫النشرة اإللكترونية ألخبار سورية عـ (‪)38‬‬ ‫الصفـــحة الثــــــانية‬

‫اجلعفري ‪ ..‬املطلوب مساعدات موضوعية حقيقية ‪ ..‬وحوار وطني بدون شروط‬ ‫أك��د الدكت��ور بش��ار اجلعف��ري مندوب‬ ‫س��ورية الدائم ل��دى األمم املتحدة أن من‬ ‫يريد احلوار اليضع ش��روطا مسبقة فهو‬ ‫«حوارا ً وطنيا ً وليس حوارا ً وطنيا ً بشروط‬ ‫مس��بقة»‪ ،‬مش��يرا ً إل��ى أن م��ا حتتاجه‬ ‫سورية من اجملتمع الدولي هو مساعدات‬ ‫موضوعي��ة حقيقي��ة وغي��ر منح��ازة‬ ‫وتش��جيع كافة األط��راف لالنخراط في‬ ‫احلوار الوطني‪.‬‬ ‫وأوض��ح اجلعف��ري أن كالم وكيلة األمني‬ ‫العام لألمم املتحدة للش��ؤون اإلنس��انية‬ ‫فالي��ري ام��وس واملفوض الس��امي لألمم‬ ‫املتحدة لشؤون الالجئني واملمثلة اخلاصة‬

‫لألم�ين العام حول العنف اجلنس��ي في‬ ‫النزاع��ات فيما يخص الوضع اإلنس��اني‬ ‫ال مي��ت لواق��ع احل��ال بصلة ألن��ه رهينة‬ ‫للرؤية األحادي��ة وال يأخد باعتباره البعد‬ ‫السياس��ي لألزمة في سورية وال يعترف‬

‫بتعاون احلكومة السورية مع العلم أنها‬ ‫سمحت ملنظمات غير حكومية سورية‬ ‫ودولية حق الوصول وإيصال املس��اعدات‬ ‫إلى أراضيها‪ ،‬مش��يرا ً إلى وثيقة االوتشا‬ ‫الت��ي تظهر قيم��ة التبرع��ات الفعلية‬ ‫وقيمة ما مت دفعه وهو مقدار ضئيل جدا‬ ‫من مبلغ مليار ونص��ف املليار دوالر التي‬ ‫قوبل��ت بالتصفي��ق في مؤمت��ر الكويت‬ ‫حيث تلقت األوتشا وفقا آلموس نفسها‬ ‫حوالي ‪ 200‬مليون دوالر فقط‪ ،‬والفتا ً إلى‬ ‫تراج��ع الكوي��ت والس��عودية واإلمارات‬ ‫العربية خالل املؤمتر عن تعهداتهم بدفع‬ ‫كل منهم ‪ 300‬مليون دوالر‪.‬‬

‫املقداد ‪ ..‬ملاذا تخشى املعارضة احلوار الوطني؟‬

‫التق��ى الدكتور فيصل املقداد نائ��ب وزير اخلارجية‬ ‫واملغترب�ين وف��دا ً إعالمي��ا ً تش��يكيا ً ع��رض خالله‬ ‫اإلجراءات املتخذة لتنفيذ البرنامج السياسي حلل‬

‫األزمة في سورية‪ ،‬مبديا ً استغرابه من خشية بعض‬ ‫املعارض�ين ومن يق��ف خلفهم من احل��وار الوطني‬ ‫واملصاحلة الوطنية‪.‬‬

‫التخطيط اإلقليمي ‪ ..‬قادرون على جتاوز اآلثار االقتصادية واالجتماعية لألزمة‬ ‫أكد رئيس هيئة التخطيط اإلقليمي الدكتور عرفان‬ ‫عل��ي أن الهيئة ق��ادرة على جتاوز اآلث��ار االقتصادية‬ ‫واالجتماعية لألزمة الراهنة التي تعيش��ها سورية‬ ‫ش��ريطة أن تلت��زم اجله��ات املعنية بتنفي��ذ اإلطار‬ ‫الوطن��ي للتخطي��ط اإلقليم��ي وما نت��ج عنه من‬ ‫خط��ط تنموي��ة‪ ،‬معتب��را ً أن م��ا مت تنفي��ذه كإطار‬ ‫وطني وتوجهات بالنسبة للرؤية املكانية في مجال‬ ‫التنمية الصناعية والتعليم العالي والتراث الثقافي‬ ‫والطبيعي هي باجململ هامة وتس��اعد خالل الفترة‬ ‫القادمة على إعادة مس��ار التنمية بش��كل سليم‬ ‫وعلمي انطالقا ً من أن التخطيط هو أساس التنمية‪،‬‬

‫موضحا ً أن هناك تنسيقا ً وتكامال ً بني الهيئة وبعض‬ ‫اجلهات العامة إلجناز اخملططات واملشاريع اجلديدة‪.‬‬


‫‪2013/2/28‬‬

‫النشرة اإللكترونية ألخبار سورية عـ (‪)38‬‬ ‫الصفـــحة الثــــــالثــة‬

‫نصر اهلل ‪..‬‬ ‫تقسيم سورية مشروع اسرائيلي‬

‫أكد حس��ن نص��ر اهلل األم�ين العام‬ ‫حلزب اهلل أن حوادث املنطقة احلدودية‬ ‫بني س��ورية ولبنان ف��ي ريف القصير‬ ‫والهرمل تأتي ضمن حملة عسكرية‬ ‫واس��عة من املس��لحني للس��يطرة‬ ‫عل��ى ه��ذه الق��رى وتهجي��ر أهلها‬ ‫والذي��ن عطلو أي إمكانية للتصالح‪،‬‬

‫مج��ددا الدع��وة لس��كان املنطق��ة‬ ‫لقطع الطريق على كل من يريد قتاال‬ ‫أو فتن��ة‪ ،‬داعيا لضرورة بقاء س��ورية‬ ‫موحدة ومتماس��كة وع��دم التدخل‬ ‫في شؤونها الداخلية ألن تقسيمها‬ ‫مشروع اسرائيلي‪.‬‬ ‫تصريحات الس��يد ج��اءت في كلمة‬

‫نقلته��ا قناة املن��ار بعد الش��ائعات‬ ‫التي ر ّوج لها في اليومني الس��ابقني‬ ‫ح��ول تده��ور صحت��ه وس��فره الى‬ ‫إيران للعالج ‪ ،‬مؤك��دا ً أن تلك األخبار‬ ‫«منوذج��ا ومثاال عن احل��رب االعالمية‬ ‫التي تش��ن عل��ى ح��زب اهلل وكلها‬ ‫محض افتراءات»‪.‬‬

‫بوشكوف ‪« ..‬أصدقاء سورية» لن يخرجوا من األزمة دون احلكومة السورية‬ ‫أك��د رئيس جلنة الش��ؤون الدولية ف��ي مجلس الدوما‬ ‫الروسي أليكسي بوش��كوف أن ما يسمى «مجموعة‬ ‫أصدق��اء س��ورية» واملعارض��ة ل��ن يج��دوا مخرجا من‬ ‫األزمة في س��ورية من دون مشاركة احلكومة السورية‪،‬‬ ‫الفت��ا ً إلى أن اللقاء املرتقب بني جون كيري وما يس��مى‬ ‫«أصدقاء سورية» إذا كان حول كيفية «نصرة املعارضة»‬ ‫فسيكون دون نتائج عملية أما إذا مت التأكيد على خطوة‬ ‫رئي��س ائتالف الدوح��ة معاذ اخلطيب حول اس��تعداده‬ ‫للحوار مع احلكومة السورية فسيكون مثمرا‪.‬‬

DailyNewsletter28-2-2013  
Read more
Read more
Similar to
Popular now
Just for you