Issuu on Google+

‫الدعوة الى إنشاء مؤسسة العالمة محمد المختار السوسي‬ ‫كتبها‪ ، jps‬في ‪ 82‬مايو ‪ 8122‬الساعة‪ 22:18 :‬ص‬ ‫‪/http://jpss.maktoobblog.com/1505‬الدعوة‪-‬الى‪-‬إنشاء‪-‬مؤسسة‪-‬العالمة‪-‬محمد‪-‬ال‪/‬‬ ‫الرباط ‪ 8122-5-81‬دعا المشاركون في حفل تكريمي‪ ،‬نظمته مؤخرا بسال مؤسسة الفقيه التطواني للعلم واألدب إلى إنشاء مؤسسة علمية باسم الراحل العالمة‬ ‫محمد المختار السوسي تكون حاضنة للثقافة والفكر‪ ،‬وضامنة لحضوره الدائم في الذاكرة الوطنية‪.‬‬ ‫وأفاد بالغ لمؤسسة الفقيه التطواني للعلم واألدب أن المشاركين في هذه التظاهرة‪ ،‬التي نظمت حول موضوع "العالمة محمد المختار السوسي‪ :‬الذاكرة‬ ‫والمسار"‪ ،‬ناشدوا كافة المؤسسات والجامعات والجمعيات التي تعنى بالشأن الثقافي الى المزيد من االهتمام بتراث الفقيه محمد المختار السوسي‪ ،‬وذلك عبر‬ ‫نشره وتعميمه وإقامة معارض سنوية حوله‪.‬‬ ‫ويمثل محمد المختار السوسي‪ ،‬وهو شخصية علمية متعددة الروافد والجوانب العلمية‪ ،‬مدرسة في الوطنية والبحث الميداني واإلصالحي‪ ،‬كما كان شاعرا غزير‬ ‫االنتاج مكنته بيئته ورصيده العائلي من إمكانات للبحث واستقصاء األخبار وأحوال الناس ما لم يتح لغيره من معاصريه‪.‬‬ ‫وأوضح رئيس مؤسسة الفقيه التطواني للعلم واألدب‪ ،‬السيد أبو بكر لفقيه التطواني‪ ،‬أن "من دواعي هذا الحفل التكريمي مكانة المحتفى به من الناحية العلمية‪،‬‬ ‫فهو شخصية متعددة الجوانب يذكرنا بكبار العلماء والحفاظ والمؤرخين الذين عرفهم التاريخ اإلسالمي‪ ،‬وتستوجب هذه القيمة العلمية عناية موصولة بتراثه"‪.‬‬ ‫وأضاف السيد التطواني‪ ،‬في البالغ ‪ ،‬أن من بين هذه الدواعي‪ ،‬أيضا‪" ،‬المكانة العاطفية التي احتلها المحتفى به لدى صديقه العالمة المرحوم الفقيه التطواني‬ ‫فكان من باب الوفاء أن تدشن المؤسسة أولى حفالت التكريم واالعتراف التي تنظمها بشخصية محمد المختار السوسي"‪.‬‬ ‫وتميز هذا الحفل التكريمي‪ ،‬الذي حضرته شخصيات تنتمي لعوالم الفقه والفكر واألدب‪ ،‬بإلقاء ثلة من األساتذة والباحثين مجموعة من المداخالت بالمناسبة‬ ‫تناولت الجوانب اإلنسانية واألدبية (الشعري خصوصا) والوطنية واإلصالحية والميدانية عند العالمة المرحوم محمد المختار السوسي‪.‬‬ ‫ومع‬


الدعوة الى إنشاء مؤسسة العلامة محمد المختار السوسي