Issuu on Google+

‫وحدة التعليم – البرنامج الثقافى‬

‫مشروع إحياء الدرب الحمر‬

‫تقــرير‬ ‫برنامج "تدريب وتكوين موجهي المسرح المدرسي"‬

‫الملتقى البداعي للفرق المسرحية المستقلة )أوروبا – البحر المتوسط(‬ ‫‪ 10 : 1‬فبراير ‪2008‬‬

‫الدورة الخامسة(‬ ‫)‬

‫إعداد‬ ‫دينا سيد حسن‬ ‫‪2008 / 3 / 1‬م‬


‫مشروع إحياء الدرب الحمر‬

‫وحدة التعليم – البرنامج الثقافى‬

‫مقدمه ‪:‬‬ ‫أن النظر إلى المسرح المدرسي باعتباره فنا مطلقا‪ ،‬قد أفرغ تجربة المسرح المدرسي مللن مضللمونها‪ ،‬بللل اختزلهللا إلللى‬ ‫بعد واحد من أبعادها المتعددة‪ .‬فالمسرح خل ل مرحلة التعليم الساسي‪ ،‬ل ينبغي أن يهدف إلى خلللق منتللج فنللي بشللروط‬ ‫جائرة‪ ،‬إنما هو تجربة تتوجه نحو الخل ص للطريق ذاته وليس لمحطة الوصو ل‪ .‬وبالتالي يجللب أن يرقللى المسللرح فللي‬ ‫المدرسة إلى مستوى الضرورة الحياتية‪ ،‬وذلك بمللا يمتلكلله المسللرح مللن قللدرات تربويللة‪ ،‬ومعرفيللة‪ ،‬قللادرة علللى إعللادة‬ ‫تشكيل الوعي النساني بشكل فردي وبشكل جماعي‪،‬و في المنطقللة العربيللة يتشللابه الواقللع بكللل تفاصلليله ومشللاكله‪ ،‬لللذا‬ ‫يحتاج موجهى ومنشلطى المسلرح للوسلائل والعناصلر اللتى تمكنهلم ملن بعلث مفهلوم المسلرح كمنهلج تكلويني لطل ب‬ ‫المدارس في المراحل العمرية المختلفة‪.‬‬ ‫الهدف العام ‪:‬‬ ‫إعادة العتبار إلى المسرح المدرسي كمشروع تربوي‪ ،‬والنظر إلى النشاط المسرحي داخل المدرسة‪ ،‬باعتباره تكوينا‬ ‫معرفيا‪ ،‬وليس فنا مطلقا‪.‬‬ ‫الدهداف الفرعية‪:‬‬ ‫• تكوين وتمكين موجهى المسرح من الوسائل المناسبة لبعث مفهوم المسرح كمنهج تكوينى لطل ب المدارس‪.‬‬ ‫‪ .1‬بناء قاعدة مشاهدة من طل ب المدارس‪ ،‬وربطهم بمشاهدة العما ل الفنية المتنوعة في أساليبها‪.‬‬ ‫‪ .2‬انفتاح الطل ب في هذه المرحلة العمرية على ثقافات الخر‪.‬‬ ‫‪ .3‬تهيئتهم كمتفرجين إيجابيين يسهمون في تغذية روافد الحركة المسرحية المستقلة‪.‬‬ ‫منهج الورشة‪:‬‬ ‫اعتمد برنامج التدريب فى صياغته على نخبة من المدربين المتخصصين في هذا المجا ل‪ ,‬من كللل مللن فرنسللا‪ ,‬والسللويد‪,‬‬ ‫والردن‪ ,‬وفلسطين‪ .‬وتغطي الورش التدريبية مجالت‪:‬‬ ‫ مسرح اليشياء‪.‬‬‫ فعل التأليف المشترك‪.‬‬‫ وبناء الجمهور‪.‬‬‫‪ -‬والدراما كوسيط تعليمي‪.‬‬


‫مشروع إحياء الدرب الحمر‬

‫وحدة التعليم – البرنامج الثقافى‬

‫‪‬‬

‫ورشة مسرح الشياء ‪ :‬إيريك دي ساري – فرنسا‬

‫بدأت بتعريف عن الفكرة الساسية لمسرح اليشياء بأستناد لبعض الفنانين الروربين الذين اهتمروا بهذا الفن ‪ ،‬روانه نابع‬ ‫اصل من ذاكرة الفطفال‪.‬‬ ‫عندما كانروا فى مرحلة ما قبل مرحلة الفطفرولة المبكرة روقبل دخرول المدرسة كانروا يلعبروا مع اليشياء المحيفطة بهم رويعتبررونها‬ ‫ايشياء حية مثلهم روتيشعر روتتكلم روتلعب مثلهم‪.‬‬

‫عند بدأ التنفيذ فى روالتمثيل باليشياء يتم تحريكها فى المسرح من خلل اعفطاءها الحساس روالرروح الذى يظهر عن فطريق الداء‬

‫روجزب النتباه للميشاهد ‪ ،‬روعن فطريق اليهام رواليحاء للجمهرور يتم التفاعل ما بين اليشياء روالجمهرور‪.‬‬

‫روفى مسرح اليشياء تكرون انت المخرج روالممثل باليهام روالصروت روتستفطيع تنفيذ عرض مسرحى كبير عن فطريق اليشياء التى‬ ‫تختارها متضمن سينغرافيا العرض) الصروت روالضاءه روديكرور( روالممثلين‪.‬‬

‫رول يغفل درور مسرح اليشياء فى تنمية الحس الفنى روالقدرة على الرتجال روالتخيل‪.‬‬ ‫روالجزء الخر من الروريشة تضمن مجمروعه من التدريبات منها‪:‬‬

‫ تسخين للجسم من خلل الميشى المتداخل بسرعات مختلفة روالتركيز على التروازن للجسم فى المساحات المختلفة بين الفراد‬‫روالتنفس بأنتظام ‪ ،‬رواثناء تنفيذ هذا التدريب يتم اعفطاء العديد من الروامر لتنفيذها بأستخدام الجمل المبايشرة‪.‬‬

‫ مثل اعتبر انك تميشى عن فطريق اليد روهى التى تروجهم رواترك جسمك يتحرك بأنسيابيه معها فى المكان التى تحدده مع‬‫الحرص على المفاجاءه‪.‬‬

‫ تنفيذ بعض السكتيشات العملية بأستخدام اليشياء ‪ ،‬اعتمد التدريب على التدرج فى النتائج المستهدفه من التدريب من بداية‬‫التعامل مع الشء حتى التروصل إلى عرض مسرحى باليشياء كل متدرب قام بتنفيذ عرض مسرحى من اخراجه روتاليفه مع‬ ‫تنفيذ الصروات روالضاءه روالسنغرافيا المناسبة له من روجه نظره‪.‬‬


‫مشروع إحياء الدرب الحمر‬

‫وحدة التعليم – البرنامج الثقافى‬

‫فعل التأليف المشترك ‪ :‬سمر دودين ‪-‬الردن‬ ‫تضمنت الوريشة مجموعه من المناقشات عن الطفل ومراحل نموه الفكرى والبداعى استناداً بالبحاث والكتابات‬ ‫لبعض العلماء والطباء الذين يشرحون ذلك بطريقه علمية‪ ،‬وفيما يلى اهم النقاط التى تم التعرض لها اثناء الوريشة‪:‬‬

‫‪ .1‬تطور مراحل نمو الطفل " جان بياجيه " كل مرحلة لها استعداد للتعلم ‪ ،‬وقد قسمهم لربع مراحل ) الجنين‬ ‫حتى سنتين – مرحلة ما قبل العمليات – مرحلة ما بعد العمليات – مرحلة التفكير المجرد‪.‬‬ ‫‪ .2‬اما " بيتر سليد " اكد ان هناك ظاهرة درامية يمر بها الطفل منذ الولده إلى انتهاء الدراسة ) ان الطفل يتمحور‬ ‫مع من من سنه اى يلعب معهم ويدور تفكيرة حولهم ‪ ،،‬وفى وقت اخر يلعب مع اليشياء المحيطة من حولة‬ ‫واثناء اللعب يقوم بتكوين معنى درامى لتلك اليشياء بداخلة وتبدأء تكبر معه ومن يشئ لشئ اخر ويقوم نتأليف‬ ‫وتكوين معانى ‪ ،،‬وهذا يد ل على الستعداد الكبير الذى يكون علية الطفل فى تلك المرحلة للبداع والتفكير بدون‬ ‫اى تداخلت من المحيطين بة‪.‬‬ ‫‪ .3‬اللعب اليهامى الدرامى " د‪ .‬سارة " جامعه حيفا – كل ما يركز على الطفل فى المرحلة المبكرة وقبل دخولة‬ ‫المدرسة هو ان يلعب لنفسة ويستمتع بذلك اللعب من خل ل الهام لنفسة بكل اليشياء المحيطة انها تلعب معه ‪.‬‬ ‫‪ .4‬يجب علينا ترك الحرية للطفل ان يلعب كيفما يشاء وبدون توجية من اى احد سواء فى البيت او من المدرسة‬ ‫وخاصة فى مرحلة الطفولة المبكرة ‪.‬‬ ‫فيمكن وضع مجموعه من اليشياء المختلفه امامه وتركة يتعامل معها بحرية ‪ ،‬واعطاءة الفرصة للرتجا ل‬ ‫وحرية الخيا ل والتنظيم بطريقته الخاصة‪ ،‬وفى بعض الحيان يحتاج المر إلى التجديد والتدخل الخارجى ولكن‬ ‫بطريقة معينه ‪ ،‬فإذا تم ملحظة ان الطفل بدأء يمل من اليشياء المحيطة وبدأ تركيزة يقل وتعاملة معها اصبح‬ ‫بسيط جدا يمكن فى تلك الحالة وضع ايشياء اخرى تجذ ب انتباهه وتعمل على تجديد نشاطة الذهنى والبداعى‪.‬‬ ‫مع ملحظة رد فعله وبعض التوجيهات البسيطة الهادئة التى تساعده على اكتسا ب معانى وقيم معينة‪.‬‬ ‫فالطفل ل يتعلم بالطريقة التحفيظية او عن طريق التلقين كما فى الصور المعروفة فى اساليب التعامل فى‬ ‫المدارس ‪.‬‬ ‫‪ .5‬هناك عدة مستويات للتفاعل مع الطفل‪:‬‬ ‫المستوى الول‪:‬‬ ‫الطفل على استعداد ان يكتشف ويتعلم يشئ جديد كل اسبوع ‪ ،‬من خل ل ترك الحرية له لن يكتشفه بنفسة دون تدخل‬ ‫واضح اى انه يمكن بطريق بسيطه وغير مبايشرة يتم مساعدته على التفكير‪.‬‬ ‫المستوى الثانى‪:‬‬ ‫اذا كانت هناك رغبة فى تنفيذ عمل درامى " مسرحية " مع الطفا ل ‪ ،‬يبدأ ذلك من خل ل جذ ب انتباه الطفا ل لشئ‬ ‫معين يدخل ضمن تفاصيل العمل المرغو ب تنفيذة ‪ ،‬ثم يبدأ اولى خطوات التنفيذ عن طريق‬ ‫مراقبة وملحظة ردود فعل الطفا ل لهذا الشئ وطريقة تعاملهم معه سواء اثناء وقت اللعب‬ ‫بالساحة او داخل الفصل ومعاملتهم مع بعض‪ ،‬مع مراعاة ان يكون هذا الشئ مادى وملموس‪.‬‬ ‫وعلى سبيل المثا ل ‪ :‬فى احد الدروس الخاصة بتعليم الطفا ل الفرق بين الفواكة يمكن احضار فواكة حقيقية‬ ‫سوف يكون لها تأثير اقوى واكبر من اى وسائل تعليمية اخرى مثل الصور‪،‬‬ ‫فالمثير البصرى الحى يفتح احساسهم بالتاريخ والزمن والواقع ويثير لديهم الفضو ل‪.‬‬ ‫اكدت الدكتوره " هالة حماد " ان اليشياء الملموسة مهمه جداً لتعلم الطفا ل بشكل افضل وايجابى وله العديد من‬ ‫الفوائد الخرى ‪ ،‬ومن ناحية اخرى اذا اردت ان تكتب للطفا ل ليس من المهم ان يرى كتاباتك احد‪ ،‬اى انه لتعتمد‬


‫مشروع إحياء الدرب الحمر‬

‫وحدة التعليم – البرنامج الثقافى‬

‫فى تنفيذك للعمل الفنى الذى تقوم به من اجل احد يراقبك ويقيمك فى هذا العمل ‪ ،‬اذا عليك ان تتحرر من اى سلطة‬ ‫تنزع حريتك فى العمل الفنى مع الطفا ل ‪ ،‬لن ذلك ينعكس على تفكير الطفل بشكل سيئ‪.‬‬ ‫المستوى الثالث‪:‬‬ ‫التفاعل مع الصور المعروضه إلية وتحليلها وفهمها وتستخدم كوسيله فى حالة افتقار الوسائل‬ ‫التعليمية الملموسة الحية‪.‬‬ ‫المستوى الرابع‪:‬‬ ‫التفاعل مع الرسم‬ ‫المستوى الخامس‪:‬‬ ‫التفاعل مع الدراما ويحدث بعد ان يكون الطفل استكشف كل المستويات السابقة وتفاعل معها‪،‬‬ ‫فهو اثناء استكشاف اليشياء يعرف كل المعانى واليشياء المفيدة والمؤذية له واليشياء الحية والغير حية‪.‬‬ ‫الدراما دائما تعمل على اطار اسرار الوجود وفى نفس الوقت اليشياء الملموسة‪.‬‬ ‫ففى الوقت الذى يتم العداد لعرض مسرحى للطفا ل يجب مراعاة التى‪:‬‬ ‫ وجود اوقات الصمت والصوت ‪ -‬السكون والحركة ‪.‬‬‫ عدم ايشغا ل الوقت بالكلمات العديدة ‪.‬‬‫ النتقاء للحركة والكلم وكل مشملت العرض‪.‬‬‫ من حركة الطفل نفسة تبنى الحركة المعانى‪.‬‬‫هذا يحتاج لوقت لوقت وتنظيم بين مستويات التفاعل مع الطفل ‪ ،‬مع تعزيز ما يقولة الطفل وتاكيد المعانى الذى‬ ‫يثيرها واعطاءة الحساس بالنصات إلية فذلك يعطية قدرة على البداع لنك اكدت على كلمه‪.‬‬ ‫ومع مرور الوقت يتم النتقاء للمعانى والكلمات للوصو ل إلى المعنى او الهدف والرساله المرادة‪.‬‬ ‫• لماذا التأليف المشترك فى المسرح؟‬ ‫هذا السؤا ل كان محور الجزء الثانى من الوريشة ومن خللة تم التعرف على أهمية الكتابة والتأليف المشترك‬ ‫والسبا ب لذلك ‪ ،‬وهى غيا ب النشطة الثقافية داخل المدارس وسلطة النص على الطالب والمعلم المسئو ل عن نشاط‬ ‫المسرح‪ ،‬واكد على ذلك كل من " هاورد جاردنر " نظرية الذكاء المتعدد‪ " ،،‬دانيا ل جولمان " الذكاء العاطفى‪ ،‬انه‬ ‫يجب التحرر من سلطة النص وزيادة الوعرى بأهمية النشاط الثقافى فى عملية التعلم ‪.‬‬ ‫•‬ ‫‪-1‬‬ ‫‪-2‬‬ ‫‪-3‬‬

‫مبادئ التاليف المشترك ‪:‬‬ ‫ان التفكير العقلى اهم من النص‬ ‫خصوصية سؤا ل التأليف المشترك ان يكون حقيقى وصادق ونابع من زاتهم‬ ‫عدم ترك الحتفالت الرسمية تندرج تحت التنفيذ للتأليف المشترك فهى تجعل تفكير الطفا ل محدودين فى‬ ‫تفكيرهم ‪..‬‬

‫• لحظات التاليف المشترك ‪:‬‬ ‫لبد من المشاركة بين الطفا ل فى كل اليشياء ومحاولة ازالة الفروق بينهم وتمكينهم من التعبير بصراحة وعدم خوف‬ ‫واثناء تكوين النص والمعنى لبد من توافر بيئة مناسبة وجو مساعد لذلك مثل ا��تخدم الموسيقى او استخدام السئلة‬ ‫المثيرة والبسيطة عن الموضوع الذى يتم التأليف فيه وتكون محورة حو ل " عن من ؟ ‪ -‬ولية؟ ‪ -‬ازاى او كيف؟ ‪.‬‬ ‫• اثناء التعامل مع الطفل فى هذا المجا ل لبد من التعامل من منطلق انك ميسر ومحرر لفكر‬ ‫الطفل لكى يستطيع ان يعبر عن رأية وليس ملقن ومحفظ او تعمل معه وكأنك مخرج مسرحى‪ ،‬وعليك‬


‫مشروع إحياء الدرب الحمر‬

‫وحدة التعليم – البرنامج الثقافى‬

‫ان تراقب جميع الظواهر المحيطة ويمكن من خللها تعليم الطفا ل ايشياء كثيرة‪ ،‬لذا فأن عملية التأليف المشترك التزام‬ ‫حقيقى بتنمية عقل الطفل‪ ،‬فمن المهم جدا مراقبة كل اليشياء التى يتأثر بها الطفا ل وتحديد ردود افعاله نحوها‪.‬‬ ‫• تدريب عملى ‪-:‬‬ ‫الجزء الو ل فى التدريب تغمض العين والجلوس فى وضع مريح للجسم‬ ‫الجمل ‪ ---‬تخيل ان فى طاقة نور نزلة عليك وتنور كل جسمك‬ ‫خذ نفس عميق‬ ‫تخيل انك يشايف سماء وثلث سحابات‬ ‫خذ نفس عميق‬ ‫تاتى الريح وتاخذ او ل سحابه‬ ‫خذ نفس عميق‬ ‫تأتى الريح وتأخذ ثانى سحابة‬ ‫خذ نفس عميق‬ ‫تأتى الريح وتأخذ ثالث سحابة‬ ‫فتح عنيك واكتب ما قمت بمشاهدتة‪.‬‬ ‫) اهم يشئ عند كتابة ما قمت بمشاهدته فى ان يكون على اساس محورين " ماذا يشعرت ؟ ‪ -‬وماذا فكرت" ومن خللهم‬ ‫يتم التميز ما بين العاطفة والتفكير (‪.‬‬ ‫الجزء الثانى فى التدريب الجلوس مرة اخرى فى وضع اكثر راحة للجسم وفى حالة من عدم التحكم فى اى جزء من‬ ‫اجزاء الجسم‪.‬‬ ‫الجمل ‪ ---‬زمان فى حاجة حصلت سببت لك ألم وحزن بسيط‬ ‫خذ نفس عميق‬ ‫مع الوقت حصل ألم اكبر يشوية‬ ‫خذ نفس عميق‬ ‫بعدها حصلك حاجة سببت لك ألم وحزن يشديد‬ ‫خذ نفس عميق‬ ‫افتكر كل التفاصيل اللى حصلت يومها‬ ‫اكثر الماكن اللمتك فى جسمك فى هذا الوقت‬ ‫فتح عنيك واكتب ما قمت بمشاهدتة‪.‬‬ ‫) يجب مراعاة كتابة ما قمت بتذكرة فى ان يكون على اساس التفاصيل البسيطة للحدث ؟ ‪ -‬وما الذى اللمك فى جسم فى‬ ‫وقتها ؟(‪.‬‬ ‫الجزء الثالث ان يقوم كل فرد بحكى ما قام بكتابته او ما قام بمشاهدته والحساس بة اثناء التدريب مع‬ ‫التركيز على الجزء الخا ص باللم ‪.‬‬ ‫وبعدها مشاركة الجميع من خل ل ماذا يشعرت عندما كان يحكى الخر ) بعضهم البعض(‪.‬‬ ‫وفى المرحلة الخيره تم تقسيم المجموعه إلى مجموعتين لبدأ فاعلية التأليف المشترك بينهم ‪ ،‬وهم فى حالة اختيار " اما‬ ‫ان يقرروا ان يكتبوا عن اللم الخا ص بأحدهم او يجمعوا بين مجموعه اللم المشتركة بينهم وعندها لبد من ترتيب‬ ‫الفكار والبحث عن الصور الرموز"‪.‬‬ ‫غير ان طاقة النسان اليجابية تكمن بداخلة ول تظهر إل بعد تحرير الطاقات الخرى المتعلقة باللم‪.‬‬


‫مشروع إحياء الدرب الحمر‬

‫وحدة التعليم – البرنامج الثقافى‬

‫ورشة بناء الجمهور ‪ :‬بريتا ‪ -‬السويد‬ ‫بناء الجمهور يبدأمن عند الطفا ل وتنمية قدرتهم على الحس الفنى ‪ ،‬والنصو ص الجيدة يمكن الوصو ل اليها من خل ل‬ ‫مشاعر الطفا ل الحقيقة ‪ ،‬ولبد ان يتعرض الطفا ل ليشكا ل مختلفة من الفنون‬ ‫لبد من رفع مستوى المشاهده للجمهور والتعرف اكثر على انواع الفنون وعرفة تقيمها والحكم عليها – اى التوصل إلى‬ ‫مستوى الجوده للعروض ‪.‬‬

‫هناك العديد من النقاط المشتركة بين المسرح المدرسى سواء فى مصر او السويد يشواء فى المشكلت التى تظهر اثناء‬ ‫تنفيذ النشاط او الموضوعات التى يتم عرضها ‪.‬‬ ‫ولذلك بدء يتم تفعيل دور الفرق المسرحية المستقلة فى تنمية دور المسرح داخل المدارس‪ ،‬ولكن حتى الن فى مصر لم‬ ‫يكن هناك اى فرق مسرحية مستقلة تهتم بالطفا ل والعروض الخاصة بهم‪.‬‬ ‫يتم تفعيل ذلك فيما بين الفرق المسرحية والمدارس عن طريق‪:‬‬ ‫ التعاون المبكر مع الفرق المسرحية‬‫ الهتمام بتقديم عروض للطفا ل‬‫ المساهمه فى اتجاه المدرسين لتغير سلوك الطفا ل واتجاهاتهم بالمدارس ليشياء مفيده‬‫ تقديم مطالب للفرق المسرحية لمعرفة المعلومات الخاصة بالعروض – او مشاهده العروض قبلها لعداد‬‫الطفا ل لمشاهدتها‪.‬‬ ‫اهمية المسرح للطفا ل‪:‬‬ ‫ من خل ل ذلك ياخذ الطفا ل مبادئ ومهارات جديده‬‫ فى العديد من الحيان يعتقد البعض ان ذلك غير تربوى وغير مفيد للطفا ل وفى الحقيقة هو عكس ذلك فهو‬‫اسلو ب للتعلم جيد فى تأثيرة ‪.‬‬ ‫ يعمل على تحفيز العقل غير مجرد على المعلومات التى يتلقاها‬‫ يخلق التركيز ما بين الصمت السينغرافيا والنص‬‫ المسرح يتحدث عن المشاعر الخاصة بالطفل ويظهر كلماته بشكل تربوى ومتنوع‪.‬‬‫ يساعد فى المشاركة مع ايشخا ص اخرين بالحياه والتكامل فيما بينهم‬‫ ويرى الطفل على المسرح من يجسد يشخصيته واى يرى نفسة فى بعض الشخصيات ‪.‬‬‫ يعطى امكانية لمناقشة القضايا الهامة للطفل ‪ ،‬من الممكن ان يكون هناك صعوبة فى مناقشتها مثل القضايا التى‬‫تتعلق بالبنات او بفكرة الموت والحياة احترام الذات واحترام الخرين‬ ‫ كيفية التعامل مع المشكلت‬‫ انقاذ للتراث الثقافى‬‫ اللهام والفكار الجديدة يمكن استخدامها فى ايشياء عديدة‬‫‪ -‬يرفع من يشأن المسرح ‪ -‬الحصو ل على جمهور فى المستقبل وكذلك انشطة الدراما ‪.‬‬


ملتقي الفرق المستقله مركز القبه السماويه