Page 1

‫العدد ‪ - 28‬يناير ‪2012‬‬

‫منال الهزاع‪:‬‬ ‫التصوير‪ ..‬هو من أعشق وأحب!‬


!¢UôØdG ¢üæà≤j øŸ §≤a ∑.O 7,222 øe AGóàHG 2012 ¿Gƒ¨«J áaÉ°ùŸG ójó– ¿hóH ™æ°üŸG ádÉØc äGƒæ°S 5 • ºc 45,000 hCG á«fÉ› áfÉ«°U äGƒæ°S 3 • Ék fÉ› VIP áeóN • (äÉMƒd) QhôŸG π«é°ùJ + Ò¨dG ó°V ÚeCÉJ äGƒæ°S 3 • áeóÿG óæY á∏jóH IQÉ«°S •

!≥ë∏J Ée Éj ≥ë∏J Éj

äGQÉ«°ù∏d ÊÉ¡Ñ¡H ácöT

1 822 589 :∞JÉg ,…ôdG ¢Vô©e 678-677 :»∏NGO 1 822 589 :∞JÉg ,ïjƒ°ûdG ¢Vô©e 2 43 977 28 :∞JÉg ,»àjƒµdG πjƒªàdG â«H ‘ ÉæYôa 1 843 843 :∞JÉg ,™«ÑdG ó©H Ée áeóN

www.volkswagen.com.kw


2011/2542/`g-채

Volkswagen Behbehani Kuwait


‫‪ 12‬ألعب وحدك تيجي راضي‬

‫‪ 14‬ر‬

‫حلة في الذاكرة إلى قرية السنافر‬

‫يا قصص‬

‫‪ 20‬اختيار المالبس بين هوس الموضة ومتطلبات الواقع‬

‫‪ 26‬قصة كيس النايلون في مطار هيثرو‬ ‫‪ 30‬إيماشاه ال أعترف بالحدود‬

‫ده العاطفة‬

‫ضائي وقو‬

‫سالح ف‬

‫‪40‬‬

‫‪42‬‬

‫وهأل لوين‬

‫‪44‬‬

‫مشهد عزة‬

‫‪ 54‬قل لي ما هي جواربك‬

‫يلة الجميالت‬

‫ودي ‪ A5‬جم‬

‫‪ 72‬أ‬

‫‪ 82‬رسوم متحررة‬

‫رئيس التحرير‬

‫عماد الخبيزي‬

‫تصدر عن‬

‫المدير العام‬

‫سليمان مخزوم‬

‫لجميع مراسالتكم الخاصة بالتحرير يرجى االتصال بـ‬

‫مدير التحرير‬

‫‪OGLE MEDIA W.L.L‬‬

‫طالل بارا‬

‫التصميم واإلخراج‬

‫’‪Page `6‬‬

‫اوجل لالعالن والتسويق ذ‪.‬م‪.‬م‬ ‫السالمية‪ ،‬شارع سالم المبارك‪ ،‬عمارة الحمراء‪ ،‬الدور ‪،2‬‬ ‫صندوق بريد ‪ 29371‬صفاة ‪ 13154‬الكويت‬ ‫‪Salmiya, Salem Al Mubarak Street, Al Hamra‬‬ ‫‪Building 2nd Floor‬‬ ‫‪P.O.Box: 29371 Safat 13154 Kuwait,‬‬ ‫‪Tel: +965 25753800, +965 25753818‬‬ ‫‪Fax: +965 25753828, e-mail: info@oglekwt.com‬‬

‫‪t.bara@oglekwt.com‬‬ ‫‪P.O.Box: 29371 Safat 13154 Kuwait‬‬ ‫‪Fax: +965 25753828‬‬


‫المساهمون في هذا العدد‬

‫في سبيل هدف ما‪.‬‬

‫طالل بارا صاحب السؤال الشهير شو أخباركم بالظبط‪ ..‬ال يعجبه العجب‪ ..‬تمرس مهنة‬ ‫المتاعب منذ ‪ 7‬سنوات‪ ،‬واليزال يتعب حتى اآلن‪ ..‬هو غريب األطوار‪ ..‬يسمع ويصمت ومن ثم‬ ‫يجيب حتى ولو بعد حين‪ ..‬إن لم يستطع الكتابة يلجأ إلى البيانو الذي يترجم أفكاره‪.‬‬

‫سناء الوسالتي‬

‫جاسم المرزوق ‪ :‬قلم واعد ‪ ..‬خريج كلية الحقوق جامعة الكويت ‪ -‬مواليد ‪ - 1984‬عضو‬ ‫سابق في نادي القرين للتوستماسترز باللغة العربية (نادي يهتم بتطوير مهارات الخطابة‬ ‫والتواصل) ‪ -‬هاوي للتصوير الفوتوغرافي – شعاره ‪ :‬احترام اآلخر والتحاور معه ‪ -‬عاشق للسفر‬ ‫مهند يافي‪ :‬شاب فلسطيني ‪ ..‬ال يحب الرتابة والتكرار ‪ ..‬مسالم ألبعد الحدود ‪ ..‬مثله‬ ‫المفضل‪ :‬مجنون يحكي وعاقل يسمع ‪ ..‬يكره الفوضى ‪ ..‬ويكره كل من يدعي الحرية ‪ ..‬وهو‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫براء منها !‬

‫عمران عماري‬

‫مدون ومطور ويب من المغرب لم يستطع أن يعيش حياة ال يتفانى فيها‬

‫قلم قادم من تونس الخضراء جمهورية الياسمين صحافية متمرسة‬

‫خريجة كلية اإلعالم تكتب‪ ..‬وتكتب‪ ..‬دون كلل او ملل‪.‬‬ ‫فارس المالح مهندس الكترونيات ‪ ..‬له ميول نقدية‪ ..‬يعشق التنقير ودق المسامير بشكل‬ ‫مباشر وغير مباشر‪ ..‬وينتظر ردة فعلك لينفجر ضحكا‪ ..‬يعشق كل ما هو مبتكر وخصوصا فيما‬ ‫يخص الحركة ‪ ..‬نظرته للعالم فيزيائية بحتة !‬ ‫ليوناردو دافشني انه أبو الزوز المدفوش من قبل ليوناردو دافنتشي ‪ ..‬يمشي وقلم‬ ‫الرصاص في جيبه ‪ ..‬يخط ‪ ..‬ويخط ‪ ..‬ويخط ‪ ..‬لتتحول خطوطه إلى خربشات ورسوم متحررة !‬ ‫بائع البنك الملقب بأبو أحمد ‪ ..‬شخص متشائم يتوقع فناء البشرية قريبا ‪ ..‬على وجهه‬ ‫أخاديد تبوح لك بقسوة الزمان ‪ ..‬مدمن على الصحف ‪ ..‬والمجالت ‪ ..‬والكتب أيضا ‪ ..‬دائما‬ ‫يقول ‪ :‬اللي ما له قديم ‪ ..‬ما له جديد!‬ ‫’‪Page `7‬‬


‫ﺃ‬ ‫ﻳ‬ ‫ﻦ‬ ‫ﺗ‬ ‫ﺠ‬

‫ﺪ‬ ‫ﻣ‬ ‫ﺠﻠﺔ‬

‫‪T‬‬ ‫‪S‬‬ ‫‪A‬‬ ‫‪E‬‬ ‫‪D‬‬ ‫‪I‬‬ ‫‪M‬‬ ‫‪A‬‬ ‫‪,‬‬ ‫‪T‬‬ ‫‪S‬‬ ‫‪U‬‬ ‫‪s‬‬ ‫‪G‬‬ ‫‪e‬‬ ‫‪,‬‬ ‫‪r‬‬ ‫‪K‬‬ ‫‪o‬‬ ‫‪t‬‬ ‫‪U‬‬ ‫‪S‬‬ ‫‪A‬‬ ‫‪,‬‬ ‫‪k‬‬ ‫‪K‬‬ ‫‪o‬‬ ‫‪C‬‬ ‫‪o‬‬ ‫‪A‬‬ ‫‪B‬‬ ‫‪t‬‬ ‫‪,‬‬ ‫‪s‬‬ ‫‪e‬‬ ‫‪a‬‬ ‫‪r‬‬ ‫‪o‬‬ ‫‪o‬‬ ‫‪T‬‬ ‫‪t‬‬ ‫‪s‬‬ ‫‪d‬‬ ‫‪a‬‬ ‫‪n‬‬ ‫‪g‬‬ ‫‪a‬‬ ‫‪e‬‬ ‫‪e‬‬ ‫‪M‬‬ ‫‪m‬‬ ‫‪i‬‬ ‫‪n‬‬ ‫‪r‬‬ ‫‪i‬‬ ‫‪P‬‬ ‫‪g‬‬ ‫‪,‬‬ ‫‪b‬‬ ‫‪Vir‬‬ ‫‪u‬‬ ‫‪l‬‬ ‫‪H‬‬ ‫‪l‬‬ ‫‪r‬‬ ‫‪a‬‬ ‫‪e‬‬ ‫‪M‬‬ ‫‪g‬‬ ‫‪r‬‬ ‫‪r‬‬ ‫‪u‬‬ ‫‪a‬‬ ‫‪B‬‬ ‫‪n‬‬ ‫‪a‬‬ ‫‪s‬‬ ‫‪F‬‬ ‫‪p‬‬ ‫‪l‬‬ ‫‪o‬‬ ‫‪A‬‬ ‫‬‫‪,‬‬ ‫‪o‬‬ ‫‪l‬‬ ‫‪l‬‬ ‫‪C‬‬ ‫‪a‬‬ ‫‪,‬‬ ‫‪r‬‬ ‫‪M‬‬ ‫‪e‬‬ ‫‪t‬‬ ‫‪a‬‬ ‫‪n‬‬ ‫‪n‬‬ ‫‪i‬‬ ‫‪e‬‬ ‫‪r‬‬ ‫‪C‬‬ ‫‪n‬‬ ‫‪Ma‬‬ ‫‪a‬‬ ‫‪t‬‬ ‫‪l‬‬ ‫‪u‬‬ ‫‪S‬‬ ‫ﻣ‬ ‫ﻦ‬ ‫ﻧ‬ ‫ﺤ‬ ‫ﻦ‬ ‫‪.‬‬ ‫‪.‬‬ ‫و‬ ‫ﻣ‬ ‫ﺎ‬ ‫ذ‬ ‫ا‬ ‫ﻧ‬ ‫ﺮ‬ ‫ﻳ‬ ‫ﺪ‬ ‫‪.‬‬ ‫‪.‬‬ ‫؟‬

‫ﺑﻨﺎت و‬ ‫اﻟﻤﻜ ﺷﺒﺎب ‪ ..‬ﻣ‬ ‫ﺠ‬ ‫ﻠ‬ ‫ﺔ‬ ‫ﺷ‬ ‫ﺒ‬ ‫ﺘﺒﺎت‬ ‫ﺎﺑﻴﺔ اﺟ‬ ‫ﻓﻲ أﺧ وﺗﺸﺎﻫﺪون ﻫﺬا اﻟﻜ ﺘﻤﺎﻋﻴﺔ ﻧ‬ ‫ﺎ‬ ‫ﻗ‬ ‫ﺪ‬ ‫ة‬ ‫‪..‬‬ ‫ﺮى‬ ‫ﻢ اﻟ‬ ‫ﻫﻲ ﻣﺨ‬ ‫ﻣﺎ ﺳﺘﻘﺮأ ‪ ..‬اﻻﺧﺘﻼف اﻟﻮﺣﻴﺪ ﻬﺎﺋﻞ ﻣﻦ اﻟﻤﺠﻼت ﺘﻠﻔﺔ ﻛﻠﻴﺎ‬ ‫ﺷ‬ ‫ﻜ‬ ‫ﻼ‬ ‫و‬ ‫ﻣ‬ ‫ﻫﻮ‬ ‫هﻣ‬ ‫اﻻﺟ‬ ‫ﻀﻤﻮﻧ‬ ‫ﻟﺠﻴﻞ ﻣﻞ ا ﻦ أﻓﻜﺎر وﺗﻌﺎﺑﻴﺮ ﻣ ﻓﻲ اﻻﻓﺘﺘﺎﺣﻴﺎت ‪ ..‬ﺘﻤﺎﻋﻴﺔ و‬ ‫ﺎ ﻋﻦ ﻛﻞ‬ ‫اﻟ‬ ‫ﻔ‬ ‫ﻣ‬ ‫ﻨ‬ ‫ﺎ‬ ‫ﻴ‬ ‫ﺔ‬ ‫ﻫ‬ ‫‪..‬‬ ‫ﻮ‬ ‫ﻄ‬ ‫اﻟﻔﻜﺮ اﻟ ﻷﺧﺒﺎر اﻟﺘﻘﻠﻴﺪﻳﺔ ﻟﻠ ﻠﺴﻤﺔ ! ﻻ ﻧﺪﻋﻲ ﺣﻴﺚ ﻻ ﻳﺴﻌﻚ إﻻ ﺟﻤﻴﻌﻬﺎ ﺗﺘﺸﺎﺑﻪ ‪ ..‬دارج وﻣ‬ ‫ﺄﻟ‬ ‫ﻮ‬ ‫ف‬ ‫‪..‬‬ ‫ﻗ‬ ‫أﻧﻨﺎ‬ ‫اﻟﺘﺮ‬ ‫ﻓﻤﺎ‬ ‫ﺮﺟﻌ‬ ‫ﺪ ﺗﺬ‬ ‫ﺠﺎﻣﻌ‬ ‫إﻧﺴﺎن ! ﻲ ‪ ..‬ﻳﻨﺒﺬ ﺗﺴﺎؤﻻت ‪ :‬ﺎت ‪ ..‬وﻣﻞ أﺧﺒﺎر أﺑﻨﺎء ﺳﻴﺒﺎوﻳﻪ ‪ ..‬ﻟﻜ ﺣﻢ ﻋﻠﻰ اﻟﻌﻢ ﺳﻴﺒ ﺗﺮاه ﻓﻲ ﻫﺬه اﻟﻤ ﻫﺒﻮن إﻟﻰ‬ ‫اﻟﺘﻐﻄﻴﺎ‬ ‫ﻨﻨﺎ ﻋﻠﻰ‬ ‫ﻣﺠﻠﺘﻨﺎ‬ ‫ﻣﺎ ﻫﻮ‬ ‫ﺠﻠﺔ ‪ ..‬ﺳﺘ‬ ‫ﺎوﻳﻪ ‪ ..‬ﻣ‬ ‫اﻟﺘﺸﺪد ‪ ..‬وﻳﻐﻨ ﺧﻠﻘﺖ ﻟﺸﺒﺎب ﻣﺘﺤ دﻳﻨﻚ ‪ ..‬ﻣﺎ ﻫﻲ ﻃ ت ‪ ..‬ﻣﺎ ﺳﺘﺠﺪه ﻫﻨﺎ ﺛﻘﺔ ﺑﺄﻧﻨﺎ ﻣﺨﺘﻠﻔﻮن ﺌﺎت اﻟﻤﺮات ﺑﻞ و ﺮاه ﺣﺘﻤﺎ‬ ‫ﺮر‬ ‫ﺎﺋﻔﺘ‬ ‫ﺗﻤ‬ ‫ﻲ ﻟﻠ‬ ‫ﻣﻮ‬ ‫آﻻﻓ‬ ‫ﻮﺳﻄﻴﺔ ! ﻫﺬه اﻟ ﻣﻦ اﻟﻘﻴﻮد واﻟﻈﻠﻤ ﻚ ‪ ..‬ﻣﺎ ﻫﻮ ﻣﻌﺘﻘﺪ ﺟﻪ ﻟﺠﻴﻞ ﻳﻌﺸﻖ اﻟ ﺎﻣﺎ ‪ ..‬ﺑﻨﺎت وﺷﺒﺎب ﺎ ‪ ..‬ﻟﻬﻮل‬ ‫ك ‪..‬‬ ‫ﺘﻐﻴﻴ‬ ‫ﺼﻔﺤ‬ ‫ﺎت ‪..‬‬ ‫‪ ..‬وﺟﺪت‬ ‫ﺎت ‪ ..‬ﺗﺄﻣﻞ ﺑﻐﺪ ﺟﻤ ﻟﺮوح ﺗﻌﺸﻖ اﻟﺘﺤ ﻣﺎ ﻫﻮ ﺗﻮﺟﻬﻚ اﻟ ﺮ ‪ ..‬ﻟﺠﻴﻞ ﻳ‬ ‫ﺮ‬ ‫ﻓ‬ ‫ﺾ‬ ‫اﻟ‬ ‫ﻘ‬ ‫ﻠ‬ ‫ﻴ‬ ‫ﻞ ‪ ..‬ﻣﺸﺮق ‪ ..‬ﻓﻬﻴﺎ ﻴﻖ ‪ ..‬ﺗﻌﺸﻖ اﻟﺤﺮﻳﺔ ﺴﻴﺎﺳﻲ ‪ ..‬ﻟﻴﺠﻴﺐ ﺑﺎ ﻴﻮد ‪ ..‬ﻳﻨﺒﺬ‬ ‫ﺧ‬ ‫ﺑ‬ ‫ﺘ‬ ‫‪..‬‬ ‫ﻨ‬ ‫ﻟ‬ ‫ﺎ‬ ‫ﺼ‬ ‫ﻔ‬ ‫ﻜﺮ ﻋﺼ‬ ‫ﺎر ‪ :‬أﻧﺎ‬ ‫ﻧﻌﻤﻞ ﺳ‬ ‫ﻮﻳﺔ ‪ ..‬ﻓﺎﻟﻘﺎدم ﻳﺠ ﺮي ﻣﺘﺤﻀ‬ ‫ﺮ‬ ‫‪..‬‬ ‫ﻳ‬ ‫ﺮ‬ ‫ﻓ‬ ‫ﺾ‬ ‫ﺐ أن ﻳﻜﻮن‬ ‫أﻓﻀﻞ!!‬


u o b i r a C

r u eto

D a Jav

s” e h c bal, ran

lo B “27ya Centre/G har

Gift

a B “18Avenues M ina Mar

The a Mall, leria l in Mar ent, Ga c Al Cres , Airport Argan ( l l, 0 200 rture, A lab Mal l a Dep ), Moha Saqran a r l, Bida ali Mal all, Da M w Gha Al Kout ital, City , s p Mall ifa Hos Airway t i h Al S r, Kuwa ajej, D e , Tow office- almiya S d Hea Clinic- a m Inay l Ghani MartA , G Dar aikh, A n coop a w f Shu iya, Kai rketa Salm Hyperm Lulu in a Qur

s p o Sh

ub

A t i a uw

es” h c ran ll,

ra Cl

t r o irp

a t s Co

Saha

Arra a, Al Ba Plaza, l iy Salh e, Centra ivals, r rr Cent irport A st u ,A Flex entre, G r Mall, a C City rsity, Fan ulla, e d Univ Mina Ab wers, o , CBK , Baitak T ntre, e Z KFT hallab C L Kout A o Al M venues, o-Op, C A uba , The t r u Q p Mall, uk Co-O , o ll Yarm idiya Ma mplex, a o Hum ries of C l i t Minis Mall, Civ ssion, i 0 360 e Comm hboula a ic Serv Mall, M q Baira irport aab A h , l l S a , s M rture istry of a p e D in p, M o o C . tricity c e l E

K

t.),

un S w a a (al T Al ’ a l Bid (Saleh ” A , s ) r he r Towe l Julai’a c n a r Sou Mall), A l B A ( “06 ait City l Bairaq Kuw uila (A rt) o q Al A ab Res h She


‫عندما تصبح كل الحياة‬ ‫مليئة بالخطوط الحمراء‬ ‫العريضة‬ ‫’‪Page `10‬‬


‫مذكرات خاروف‬ ‫أجلس في حظيرتي ‪ ..‬بعد وجبة عشاء مؤلفة‬ ‫من البرسيم الطازج والبطيخ الشهي ‪ ،‬أتأمل‬ ‫في سقفها المتواضع وأعود بذاكرتي إلى‬ ‫أيام النضال العتيد !‬ ‫آآآآخ يا زمن ‪ ..‬كم أنت سريع ‪ ..‬لعلي‬ ‫محظوظ جدا في بقائي على قيد الحياة‬ ‫حتى هذه اللحظة‪ ..‬األصدقاء القدامى ذهبوا‬ ‫ضحايا االفتراس ‪ ..‬أتذكر تلك المجازر التي‬ ‫كانت تطبق بالجملة بحق األمة الخاروفية‬ ‫‪ ..‬البعض كان يهرب خوفا من هذا المصير‬ ‫الجمعي ليبقى صوفه على جسده ‪ ..‬لسر ما ‪..‬‬ ‫قد يكون حب الحياة !‬ ‫أتذكر ذلك اليوم ‪ ..‬يوم كنا في مرج أخضر‬ ‫يضم آالفا من الخواريف ‪ ..‬كانت حاستي‬ ‫السادسة تنبؤني بأن شيئا ما سوف يحدث!‬ ‫قامت إحدى اللجان الخاروفية بالدعوة إلى‬ ‫تجمع ‪ ..‬وتم تحديد المكان والزمان ‪..‬‬ ‫عقلي يقول لي ‪ :‬إياك أن تذهب يا هذا ‪..‬‬ ‫إعقل أيها الخاروف ‪ ..‬لكن غريزتي الخاروفية‬ ‫كانت دائما سباقة ‪ ..‬فقررت الذهاب وتوخي‬ ‫الحذر !‬

‫تجمعت معظم الخراف ‪ ..‬وتغيب بعضها‬ ‫اآلخر‪ ..‬اجتمعت الخراف الحاضرة على تسمية‬ ‫الخراف المتغيبة ‪ ..‬بالخراف الضالة ‪ ،‬وكانت‬ ‫التسمية حتى يومنا هذا !‬ ‫بعد الكلمات الترحيبية صعد شاعر الخراف‬ ‫إلى منصة التجمع ونظم قصيدة موزونة على‬ ‫أجمل قافية ‪ ..‬أقشعرت لها أصواف الخراف‬ ‫كافة !‬ ‫كلمات القصيدة أهابت بالخراف أن تتناسى‬ ‫خالفاتها ‪ ..‬ودعتهم للتجمع في قطيع واحد‪،‬‬ ‫متراص الصفوف ‪ ..‬حفاظا على اللحمة‬ ‫القطيعية!‬ ‫لم يرق لي هذا الكالم ‪ ..‬ولم يقشعر صوف‬ ‫بدني قط ‪ ..‬وحدسي كان في مكانه ‪ ..‬أدرت‬ ‫ظهري ووليت هاربا ‪ ..‬ومن قال أن مجرد‬ ‫ذلك التالحم سيمنح تلك الخراف القوة ؟!‬ ‫بدأت أصوات الخراف تخفت وتخفت ‪ ..‬حتى‬ ‫بدأ الصمت يسود ‪ ..‬أصوات حوافري تضرب‬ ‫األرض الخصبة وصوت حفيف الهواء بدأ‬ ‫يغسل ما تعرضت له أذناي من تلوث سمعي‬ ‫ساد ذلك التجمع !‬

‫إلعب وحدك ‪..‬‬ ‫تيجي راضي !‬

‫’‪Page `12‬‬

‫سأعتبر نفسي خاروفا ضاال ‪ ..‬ال أريد ذلك‬ ‫االندماج ‪ ..‬وكما يقول المثل ‪ :‬إلعب وحدك‬ ‫تجي راضي !‬ ‫بعد تلك الليلة المشؤومة وصلت إلى مرج‬ ‫آخر‪ ..‬أخرجت الراديو الصغير خاصتي الذي‬ ‫احتفظ به ألستمع إلى آخر األخبار ‪ ..‬فأنا‬ ‫متابع شرس لألحداث ‪.‬‬ ‫بعد األخبار العالمية والدولية واالقليمية ‪..‬‬ ‫كانت المفاجأة ‪ ..‬إنه خبر ذلك التجمع الذي‬ ‫هربت منه ‪ ..‬يا ويلي ‪ ..‬ما الذي أسمعه ؟!‬ ‫بعد أن تجمع الخراف في ليلة قمراء ‪ ..‬وبعد‬ ‫تلك القصيدة العصماء ‪ ..‬وصل خبر هذا‬ ‫التجمع إلى قطيع من الذئاب ‪ ..‬فرحبوا أشد‬ ‫الترحيب بهذه القصيدة‪ ..‬وتمنوا استمرار‬ ‫تلك التجمعات الخاروفية‪ ..‬فالقبض على‬ ‫خراف متراصة متالصقة‪ ..‬أسهل بكثير من‬ ‫القبض على خراف شاردة وضالة !‬ ‫كنت سعيدا بتركي ذلك القطيع ‪ ..‬لطالما‬ ‫كرهت تلك العقلية الجمعية ‪ ..‬ربما أكون‬ ‫مجرد خاروف ‪ ..‬لكن ال تحكموا على الكتاب‬ ‫من مظهره الخارجي !‬


‫دعوة للتفكير بقليل من المنطق!‬

‫كتبها‪ :‬مهند يافي‬

‫البطاقة الشخصية ‪:‬‬ ‫االسم‪ :‬سنفور معارض‬ ‫المدينة‪ :‬قرية السنافر‬ ‫الهوايات واالهتمامات‪ :‬أعشق االعتراض‬ ‫وأهتم باالعتراض ‪.‬‬

‫شعاراتي المفضلة ‪:‬‬

‫‪ 1‬ـ عارض تعرف !‬ ‫‪ 2‬ـ أنا أعترض إذا انا موجود !‬ ‫الشهادات التي حصلت عليها‪:‬‬ ‫أكثر شخص يعترض من جمعية السنافر عام‬ ‫‪1990‬‬ ‫السنفور المعارض من جامعة سنفر سنفر‬ ‫عام ‪1995‬‬ ‫االعتراضي األول من أكاديمية شرشبيل‬ ‫للعلوم والمعارف ‪1999‬‬ ‫شهادة كل شي إلو شي بس االعتراضي إلو‬ ‫كل شي ‪2003‬‬ ‫الجامعة‪ :‬جامعة سنفوريان‬ ‫التخصص ‪ :‬معترض عالقات دولية‬

‫’‪Page `14‬‬

‫العمل الحالي ‪ :‬معترض أول ومؤسس في‬ ‫جمعية معارضون بال حدود ‪.‬‬

‫نشاطات شاركت بها‪:‬‬

‫االعتراض و االعتراض واالعتراض‬ ‫افتتاح قهوة عارض قلبك تحت شعار عارض‬ ‫قلبك ودقللو ليسنفر مع أحد األصدقاء‪.‬‬ ‫المشاركة في مهرجان يوم المعارض العالمي ‪.‬‬

‫من منا ال يتذكر هذا السنفور ؟‬

‫ذلك السنفور الذي يعشق معارضة اآلخرين‬ ‫حتى ولو كان الكالم يتوافق مع رأيه ‪ ،‬تراه‬ ‫يعارض ألجل المعارضة فقط‪.‬‬ ‫هذه الشخصية الكرتونيه لم تكن من نسج‬ ‫خيال مؤلفها ولكن من واقع عاشه ونعيشه‬ ‫نحن وعشناه وسنستمر في معايشته في‬ ‫صحونا ومنامنا!‬

‫ما صفات السنفور المعارض ؟‬

‫هو ليس سنفوراً معيناً ‪ ..‬وال يتواجد في مكان‬ ‫واحد أو في زمانٍ واحد ‪.‬‬

‫زئبقي ال يمكنك االتفاق معه ‪.‬‬ ‫معارض لكل شيء‪ ..‬معارض للكسل ‪ ،‬معارض‬ ‫للعمل مع من يعارضه ‪.‬‬ ‫ينبذ أفكار اآلخرين فإذا تغيرت تلك األفكار‬ ‫لتطابق أفكاره ‪ ..‬عارضَ نفسه !‬ ‫سلبي جداً ‪ ..‬ال يحب المغامرات وال أفالم الرعب‪.‬‬ ‫يكره الحفالت ويعارض وجود أي مغنّ أو‬ ‫موسيقي بدعوى الفن الهابط ‪.‬‬ ‫يكره الرحالت وكل خطط السير بل ويعمل على‬ ‫إفشالها ‪ ..‬ال لشيء فقط لحبه للمعارضة ‪.‬‬ ‫هذا السنفور موجود في حياة كل منا ‪ ..‬يعمل‬ ‫على إحباطنا والتقليل من معنوياتنا ‪ ...‬لذا‬ ‫ال تتفاجأ حينما تعمل وتعمل ليأتي شخص‬ ‫سنفور ويقول لك ‪ :‬لماذا عملت ‪ ،‬من طلب منك‬ ‫أن تعمل ؟‬ ‫فتجيبه ‪ :‬يا سنفوري العزيز أعمل ألنني أحب‬ ‫العمل ‪ ..‬تماماً كحبك لالعتراض!‬ ‫وأخيرا هل المطلوب من المعارضة حب الجدال ؟!‬ ‫أم هو فعل يفعل حبا للشهرة ؟‬ ‫أم انه نقص بالشخص يريد ان يوهم نفسه‬ ‫ويوهمنا بأنه صاحب رأي فقط؟‬


‫‪..‬يبوح بها دائماً بياع البنك‬ ‫أبو أحمد‬

‫أغلى عطر!‬ ‫أقيمت احتفالية‬ ‫في دبي مؤخرا إلزاحة الستار‬ ‫عن أغلى عطر‬ ‫في العالم الذي لم ينتج منه‬ ‫إال ‪ 10‬زجاجات ف‬ ‫قط ‪ ،‬ولقد تم حجز ‪ 7‬عبوات‬ ‫حتى اآلن بمبلغ‬ ‫يزيد على ‪ 300‬ألف دوالر!‬ ‫يا ترى ينفع هالع‬ ‫طر مع بعض األشخاص اللي‬ ‫صا‬ ‫رت ريحتهم قرف ؟ ما أظن !‬

‫يتبع‪...‬‬

‫مبروك للرفاعي‬ ‫فاز الشاب الكويتي محمد الرفاعي بالمركز الثالث‬ ‫لبرنامج «نجوم العلوم ‪. »3‬‬ ‫الرفاعي اخترع جهاز «‪ »kwili‬وهو جهاز كيّ آلي منزلي‬ ‫ونال جائزة نقدية قدرها ‪ 100‬ألف دوالر‪ ،‬ولقد عبر‬ ‫راض‬ ‫الرفاعي عن سعادته بهذا اإلنجاز‪ ،‬وقال ‪ :‬أنا ٍ‬ ‫جداً عن النتيجة‪ ،‬وما حققته من أجل بلدي الكويت‬ ‫الذي رفعت علمه عالياً‪ ،‬خصوصاً أن حصولي على هذا‬ ‫المركز جاء رغم تقدم سبعة آالف مخترع للمشاركة‬ ‫بالبرنامج‪.‬‬ ‫مبروك للرفاعي ‪ ..‬ونتمنى االستثمار بالعنصر البشري‬ ‫ففيه خير للكويت ‪.‬‬

‫يتبع‪...‬‬

‫ماذا لو ؟‬ ‫سؤال يتبادر إلى األذهان ‪ ،‬كلنا نحمد الخالق على هذه النعمة التي نعيشها ‪ ،‬وعلى‬ ‫هذا الخير الوافر ‪ ،‬هذه االرض هي أم حنونة‪ ،‬وقيادتها مشهود لها بالحكمة وشعبها‬ ‫لن يرضخ لقلة قليلة ‪ ،‬ورغم ذلك نرى اعداء االستقرار يطبلون ويزمرون في بيت‬ ‫الشعب ‪ ،‬في مشهد مخجل حقا ‪ ،‬ماذا لو كنا نعيش بقلة ولم نكن ننعم بهذه‬ ‫الخيرات ‪ ..‬ماذا كان حل بالديرة يا ترى ؟‬ ‫في بلدي ‪ ..‬اهلل يحفظج ياكويت ‪ ..‬لم ولن يكون شعارا فقط !‬

‫’‪Page `16‬‬


‫االستديو ‪ ..‬قصر !‬

‫جنت على نفسها براقش ‪ ..‬ال أدري ربما مفهوم التغيير قد تغير هو اآلخر‪ ..‬لكن المفروض في‬ ‫حالة التغيير أن يكون نحو األفضل ولو بقليل ‪ ..‬يعني في حال كنت تسكن في فيال جميلة ورائعة‬ ‫‪ ،‬وأحببت التغيير‪ ..‬باعتقادي فأنك لن تنتقل إلى استيدو‪ ،‬إال إذا كنت ضحية أحد السماسرة الذي‬ ‫سيقنعك أن هذا االستيديو ما هو إال قصر كبير‪ ..‬االستيدو سيبقى استيديو وستكتشف بعد‬ ‫فترة أنك شخص مضحوك عليه ‪ ،‬وألنك شخص عاطفي جدا ستبحث عن سمسار آخر ‪ ..‬وسيقوم‬ ‫باقناعك بأن الخيمة التي تراها اآلن ما هي إال فيال جميلة جدا!‬

‫يتبع‪...‬‬

‫فورمات دماغي!‬

‫ميالد مجيد!‬ ‫وقبل أن يستحكمنا رواد التغيير العائدين من‬ ‫عصور ما قبل التاريخ ‪ ..‬أود أن انتهز الفرصة بأسرع‬ ‫وقت ممكن ‪ ..‬كون األمور ال تزال مريحة وسلسة‬ ‫‪ ..‬أريد أن استغل الوقت قبل أن يصبح المسموح‬ ‫ممنوعاً منعاً باتاً ‪ ..‬ألخوتنا في هذه األرض نقول ‪:‬‬ ‫ميالد مجيد وكل عام وأنتم بخير!‬

‫‪ 20‬مستهتراً‬ ‫مارسوا التشفيط والتقحيص في‬ ‫منطقة الوفرة‬ ‫‪ ..‬الشباب ال يهمهم القانون فهم‬ ‫فوق كل‬ ‫‪..‬‬ ‫شيء بعد مطاردة عنيفة تم إلقاء‬ ‫القبض‬ ‫على‬ ‫احد المستهترين‪ ،‬إال أن العصابة‬ ‫تجمعت على‬ ‫الشرطي المسكين وانهالوا عليه‬ ‫ضربا مبرحا‬ ‫‪ ..‬أتلفوا الدورية وحرروا المستهتر‬ ‫وفروا !‬ ‫برأ‬ ‫يكم‬ ‫ما‬ ‫هو الحل المناسب ؟‬ ‫الج‬ ‫واب ‪ :‬فورمات للعقل!‬

‫’‪Page `17‬‬


‫في قصص‬ ‫الشعوب‬ ‫طرائف ال تنتهي‬ ‫وعالم حلو بهي‬ ‫يسكن في القلوب‬ ‫في قصص‬ ‫الشعوب‬ ‫من كل بالد الدنيا‬ ‫من كل بقاع‬ ‫األرض‬ ‫قصص شتى‬ ‫تروى حتى‬ ‫نعرف أحوال‬ ‫اإلنسان‬ ‫والكل هنا جيران‬

‫’‪Page `18‬‬


‫رأيكم بصراحة وموضوعية‬

‫تحقيق‪ :‬سناء الوسالتي‬

‫اختيار المالبس‪..‬‬ ‫بين هوس الموضة‬ ‫ومتطلبات الواقع!‬

‫’‪Page `20‬‬


‫تعد المالبس لغة تعبر عن الذات والشخصية واالنتماء لذلك فإن الجميع يهتمون‬ ‫بلباسهم إلى حد أصبح به األمر هوسا لدى البعض فتجدهم يتسابقون التباع‬ ‫آخر تقليعات الموضة ويسعون لتقليد آخر الصيحات الخاصة بالمشاهير وطريقة‬ ‫ظهورهم بحثا عن التميز‪.‬‬ ‫ويرى الكثيرون أن اإلهتمام بالموضة أصبح يأخذ الكثير من وقتنا ويحتل مساحة‬ ‫كبيرة في حياتنا إذ أن هناك من يعشق متابعة آخر التقليعات بجنون إلى حد‬ ‫الهوس ‪ ،‬فيما يعتبر آخرون أن اللباس عموما ليس سوى مجرد وسيلة تساعد‬ ‫على الظهور بشكل جميل ومقبول في المجتمع‪ ،‬فكيف يهتم البنات والشباب في‬ ‫الكويت باللباس والموضة؟ «وعلى كيف» من يلبسون؟‬

‫أختار ما يناسب جسمي وعمري‬ ‫أكدت عبير بسام انها تلبس على كيفها‬ ‫وانها تتابع آخر صيحات الموضة ولكن ليس‬ ‫بالضرورة كلها ألن هناك أشياء ليست جميلة‬ ‫فأنا أحاول دائما اختيار المالبس التي تناسب‬ ‫جسمي وعمري‪.‬‬ ‫واشارت إلى أنها تولي أهمية كبرى إلى مسألة‬ ‫ان تكون المالبس مريحة باإلضافة إلى‬ ‫كونها من آخر صيحات الموضة‪ ،‬معتبرة هذه‬ ‫الصفة ضرورية في اختيار المالبس‪ ،‬مضيفة‬ ‫ان والدتها تساعدها في اختيار مالبسها وفي‬ ‫تغيير طلتها كلما ارادت ذلك الفتة إلى انها‬ ‫تثق في رأيها كثيراً وفي ذوقها‪.‬‬

‫عبير بسام‬

‫روند حسن‬

‫’‪Page `21‬‬


‫بمتابعة آخر تقليعات الموضة من خالل‬ ‫قنوات الـ”‪ “ fashion‬والمجالت الخاصة‬ ‫بالموضة والمواقع اإللكترونية الخاصة‬ ‫بالماركات العالمية‪ ،‬مشيرة إلى انها تتطلع‬ ‫إلى كل ماهو جديد وإذا أعجبها شيء ما‬ ‫تبحث عنه في المحالت وتجربه فإن وجدته‬ ‫يناسبها تشتريه‪.‬‬

‫تيما بزة‬

‫حمد خليفة‬

‫م‬

‫وأشارت إلى أنها تهتم بما تلبسه العديد من‬ ‫الفنانات ولكن ليس لديها فنانة معينة مهوسة‬ ‫بمالبسها وطلتها‪ ،‬مشيرة إلى أن اتباعها‬ ‫للفنانات ال يعني بالضرورة أن تقلدهن في ما‬ ‫يلبسنه إذ من الممكن أن تحب فنانة ولكن‬ ‫طريقتها في اللبس وذوقها اليتماشى معها‬ ‫وال مع الصورة التي تريد أن تظهر بها أمام‬ ‫المجتمع‪.‬‬ ‫ولفتت إلى أن لكل فرد شخصيته التي تنعكس‬ ‫بالضرورة على ذوقه وطريقة ظهوره ولباسه‬ ‫وبالتالي فإنها ال يمكن أن تقلد فنانة ما ألن‬ ‫لكل منا شخصيته‪ ،‬معتبرة أن المعروض حاليا‬ ‫في الموالت “ماشي حاله” ولكن من المفروض‬ ‫ان يكون أفضل‪.‬‬ ‫ولفتت إلى أنها عند التسوق تقصد محالت‬ ‫معينة مثل “زارا” و”إتش أند أم” و”بول إن بير”‬ ‫و”بيرشكا” معتبرة أن مالبس هذه الماركات‬ ‫تناسب الشباب والفتيات أكثر ‪.‬‬

‫أتابع كثيراً قنوات ومجالت الموضة‬ ‫من جانبها‪ ،‬قالت الشابة روند حسن‪ ،‬إنها‬ ‫تلبس على كيفها وتحاول دائما اختيار‬ ‫المالبس التي تناسبها‪ ،‬والتي تكون جميلة‬ ‫عليها وتظهرها بصورة حلوة‪ ،‬مشيرة إلى أنها‬ ‫ال تحب تقليد الفنانات فمن الممكن أن يكون‬ ‫لباسهن ‪ over‬وهذا األمر اليناسبها‪ ،‬الفتة إلى‬ ‫أنها تبحث دوما أن يكون لها طلة خاصة‪.‬‬

‫عقوب دشتي‬

‫ي‬

‫’‪Page `22‬‬

‫روند المالبس المريحة وأن يكون كل شيء‬ ‫متناسقا قبل خروجها من المنزل « فال تظل‬ ‫كل شوي تسوي وتضبط وتعدل» األمر الذي‬ ‫يجعلها غير مرتاحة وهي في مكان عام‪.‬‬ ‫ولفتت إلى أن والدتها وصديقاتها يساعدنها‬ ‫في اختيار مالبسها‪ ،‬مضيفة أنها تهتم كثيرا‬

‫ورأت أن المالبس المعروضة حاليا عادية‬ ‫وليس فيها تجديد الفتة إلى ان المالبس في‬ ‫السنوات الماضية كانت “أشيك” وأحلى وهناك‬ ‫الكثير من المالبس التي ال تراعي العيش‬ ‫في مجتمع كويتي محافظ وهي “‪“ o ver‬‬ ‫وللمتحررين فقط‪.‬‬ ‫وأشارت إلى انها عند التسوق تزور كل المحالت‬ ‫في أي مول لمعرفة آخر المعروضات مقارنة‬ ‫بينها ثم تختار ما يناسبها‪ ،‬الفتة إلى أنه‬ ‫ليس لديها ماركة معينة تحبذها فهي تري ما‬ ‫يناسبها مهما كانت الماركة‪.‬‬

‫أحب فساتين هيفاء وهبي‬ ‫بدورها‪ ،‬اكدت الشابة تيما بزة أنها تختار‬ ‫مالبسها بنفسها‪ ،‬وال تنتظر أن يساعدها أحد‬ ‫ولكن من الممكن أن تستشير اي موظف في‬ ‫المحل إذا احتارت في اختيار شيء ما‪ ،‬الفتة إلى‬ ‫أن اي ماركة وأي مكان فيه مالبس تناسب‬ ‫ذوقها تشتري منه‪ ،‬مشيرة إلى انها تحب‬ ‫المالبس التي تكون ‪ style‬و ‪، sport chic‬‬ ‫وليس بالضرورة أن تشتري ما غال ثمنه فهناك‬ ‫مالبس تكون أسعارها مناسبة ولكنها تناسب‬ ‫ذوقها وتعجبها‪.‬‬ ‫واضافت انها تذهب إلى جميع األسواق وكل‬ ‫المحالت وتشتري ما يعجبها مهما كان ثمنه‬ ‫غال او رخيص المهم أن يعجبها‪ ،‬مشيرة إلى‬ ‫أن مسألة أن يكون اللباس مريحا مسألة‬ ‫ثانوية مقارنة بضرورة أن يكون جميال على‬ ‫جسمها ألنها تولي أهمية كبرى لطلتها‬ ‫وطريقة ظهورها‪ ،‬وأكدت أنها ال يمكن‬ ‫أن تقلد الفنانات في ظهورهن وطريقة‬ ‫لباسهن باعتبار أنها محجبة‪ ،‬ولكنها تحب‬ ‫‪ style‬العديد من الفنانات وخاصة في لباس‬ ‫السهرات مثل الفنانة هيفاء وهبي التي‬ ‫تعجبها كثيرا فساتين السهرة التي تلبسها‬ ‫الفتة إلى أنها تحاول تقليدها رغم صعوبة‬


‫جمانة حسين‬

‫األمر ‪.‬‬ ‫وأشارت إلى ان المالبس المعروضة بالنسبة‬ ‫لصيف عام ‪ 2011‬لم تعجبها ‪ ،‬وال تستجيب‬ ‫لتطلعاتها وليس فيها ابتكار أو تجديد‪،‬‬ ‫مشيرة إلى أنها تفكر في أن تشتري من‬ ‫خارج الكويت خاصة وأنها ستسافر قريبا‬ ‫إلى لبنان لذلك ففد قررت أن تشتري من‬ ‫هناك‪.‬‬

‫أبحث عن المالبس المريحة‬

‫فاطمة طالب‬

‫إلى ذلك‪ ،‬قال الشاب محمد خليفة إنه يختار‬ ‫مالبسه بنفسه وأنه يلبس ما يتماشى مع‬ ‫ذوقه الخاص‪ ،‬ولكن يصادف أحيانا أن يساعده‬ ‫صديقه إذا ذهبا للتسوق سوياً‪ ،‬الفتاً إلى أنه‬ ‫يحب جميع األلوان الغامقة والفاتحة وال يختر‬ ‫ألوان مالبسه حسب األلوان التي تصنف على‬ ‫أنها الموضة أو “الهبة” في وقت معين فهو‬ ‫يختار ما يناسبه وما يعجبه وما يريحه وليس‬ ‫بالضرورة ان يكون على الموضة‪ ،‬مشيرا إلى‬ ‫انه يهتم كثيراً بمسألة أن يكون اللباس مريحا‬ ‫حتى يأخذ راحته في الحركة ‪.‬‬ ‫وأشار إلى أن الموضة ال تمثل بالنسبة له هوسا‬ ‫كما البعض الذين يحبون اتباع آخر التقليعات‬ ‫حتى إذا كانت ال تناسبهم‪ ،‬مؤكداً أنه يشتري‬ ‫من الموضة كل ما يناسب جسمه فقط‪،‬‬ ‫الفتا إلى انه لم يفكر يوما في اتباع تقليعات‬ ‫الفنانين‪ ،‬مشيراً أن الكثير مما هو معروض‬ ‫حاليا يعجبه ويناسب ذوقه ومريح‪.‬‬

‫أختار بعناية أماكن التسوق سعيا للتميز‬

‫الفة الحويزي‬ ‫’‪Page `24‬‬

‫في سياق متصل‪ ،‬أشار يعقوب دشتي إلى أن‬ ‫أنه يلبس حسب ذوقه الخاص ويبحث دوما عن‬ ‫التميز الفتا إلى انه ال يحب شراء مالبسه من‬

‫اي مكان فهو يختار بعناية المجمعات والمحالت‬ ‫التي يشتري منها ‪ ،‬الفتا إلى انه يتبع الموضة‬ ‫من خالل ما يلبسه الناس عموما فكل موضة‬ ‫جديدة تجد كل الناس يلبسونها‪ ،‬الفتاً إلى‬ ‫ان الشباب في الكويت تجدهم في كل فترة‬ ‫يتبعون “هبة” معينة‪.‬‬ ‫وأكد أن المالبس المعروضة حاليا جميلة جداً‬ ‫ومناسبة تماما لفترة الصيف باعتبار أن األلوان‬ ‫“فرايحي” وفاتحة ‪ ،‬مشيرا إلى ان أول ماركة‬ ‫يزورها عند التسوق هي “ ‪. ”Puma‬‬

‫لباس الطلعة يختلف عن لباس الجامعة‬ ‫إلى ذلك‪ ،‬قالت الشابة جمانة حسين أنها تختار‬ ‫المالبس حسب ذوقها وعلى كيفها وحسب ما‬ ‫يناسبها‪ ،‬وما يعجبها‪ ،‬وتتبع كثيراً آخر تقليعات‬ ‫الموضة‪ ،‬وأحيانا تتبع بعض الفنانات‪ ،‬مشيرة‬ ‫إلى أنها معجبة كثيرا بطريقة لبس “ليدي‬ ‫غاغا” وطريقة ظهورها ولكن في الكويت ال‬ ‫يمكن تقليدها في مالبسها‪ ،‬كما تعجبني‬ ‫هيفاء وهبي وذوقها في اختيار المالبس‪ ،‬الفتة‬ ‫إلى أن أختها وصديقاتها يساعدنها في اخيار‬ ‫مالبسها‪.‬‬ ‫وأشارت إلى أنها تحدد ما تلبس حسب المكان‬ ‫الذي تذهب إليه فلباس الجامعة‪ ،‬الذي يجب أن‬ ‫يكون مريحا وعملياً‪ ،‬يختلف عن لباس الطلعة‬ ‫الذي ال يشترط ان يكون مريحا فأهم شيء أن‬ ‫يكون حلو وجميل‪.‬‬ ‫وأشارت إلى أن المنتجات التي كانت في هذا‬ ‫الصيف “عجيبة” وجميلة جداً‪ ،‬مشيرة إلى أنها‬ ‫تعشق مالبس “ريفر أيلند” و”توب شوب”‪،‬‬ ‫ألن التشكيلة الجديدة كلها ألوان فاتحة و‬ ‫أنها تواكب آخر صيحات الموضةوبأسعار‬ ‫مناسبة‪.‬‬

‫الموضة ليست ضرورة‬ ‫من جهتها أكدت فاطمة طالب أنها ال تحب‬ ‫أن يتدخل أحد في لباسها وأنها تلبس على‬ ‫ذوقها كما انها ال تحب تقليد الفنانين فهي‬ ‫تلبس على كيفها وليس على كيف الفنانين‪،‬‬ ‫مؤكدة أنها تحب أن تكون بسيطة ومميزة‬ ‫في لباسها‪ ،‬معتبرة أنها الترى ضرورة في‬ ‫اتباع الموضة‪ ،‬فأهم شيء في المالبس ان‬ ‫تالئم عمرها وجسمها‪ ،‬الفتة إلى أنها تحب أن‬


‫يكون لباسها عموما رياضيا حتى يكون عملياً‬ ‫أكثر ومريحا‪.‬‬ ‫وانتقدت طريقة لباس بنات جيلها معتبرة‬ ‫أنهن يلبسن في كل مكان وزمان بنفس‬ ‫الطريقة وكأنهن ذاهبات إلى حفلة ‪ ،‬مشيرة‬ ‫إلى أنها تميل في اختيار مالبسها من محالت‬ ‫زارا ألنها تتوافق عموما مع ذوقها والطريقة‬ ‫التي تريد ان تظهر بها أمام المجتمع‪.‬‬

‫رونالدو مصدر إلهامي‬ ‫أكد الشاب أحمد العلي انه يلبس على الموضة‬ ‫ويتبع كثيراً الرياضيين والفنانين ويتابع عن‬ ‫كثب طريقة ظهورهم وآخر تقليعاتهم‪ ،‬مؤكدا‬ ‫أنه يحب طريقة لبس العب كرة القدم العالمي‬ ‫كريستيانو رونالدو مؤكدا أن الماركات التي‬ ‫يلبسها ودجنزاته وقمصانه وحتى قصات شعره‬ ‫تعجبه كثيراً لذلك فإنه يسعى دائما لتقليده‬ ‫وهذا األمر حال الكثير من الشباب في الكويت‬ ‫الذين تجدهم متأثرين بالعديد من المشاهير‬ ‫الذين يخلقون في كثير من األحيان آخر‬ ‫صيحات الموضة في العالم ‪.‬‬ ‫ولفت إلى أنه يختار مالبسه بنفسه وال أحد‬ ‫يساعده في ذلك‪ ،‬وأكثر المالبس التي أعجبته‬ ‫هي التي تعرضها حاليا زارا وأديداس فقط‪،‬‬ ‫مشيراً إلى أن أكثر شيء يشده في الصيف هي‬ ‫الشورتات والمالبس الخفيفة موضحا أنه يحبذ‬ ‫المالبس التي تكون مريحة وعملية‪ ،‬مؤكدا‬ ‫أنه عموما يبحث عن الماركات التي تكون‬ ‫أسعارها مناسبة وخاصة في الجينزات مثل بول‬ ‫أند بير‪ ،‬أميريكين إيغل وزارا‪.‬‬

‫ال اهتم بتقليعات المشاهير‬ ‫وقال عبد العزيز صفا إنه يختار لباسه بنفسه‬ ‫ويحرص دائما على أن يكون مريحا‪ ،‬مشيراً‬ ‫إلى أنه ال يحب الموضة وال يهتم بتقليعات‬ ‫الفنانين والممثلين‪ ،‬فهناك الكثير من‬ ‫الماركات المتنوعة في الكويت التي تستجيب‬ ‫لتطلعات الجميع كل حسب ذوقه والطريقة التي‬ ‫يريد الظهور بها‪.‬‬

‫أسعى لتقليد مشاهير رياضة المصارعة‬ ‫أكد عذبي الفارس انه يلبس على كيفه‬

‫مشيراً إلى انه يعشق رياضة المصارعة‬ ‫لذلك فإنه يقلد المصارعين في طريقة‬ ‫ظهورهم و يحب شخصياتهم مشيراً إلى أنه‬ ‫يفضل اللباس الواسع المريح كما أنه يسعى‬ ‫دائما لتقليد األجانب في طريقة لباسهم‬ ‫ألن يجد نفسه فيهم ويحس انهم‬ ‫يشبهونه الفتا إلى أنه يسعى دوما لتقليد‬ ‫المصارع جوسير‪.‬‬ ‫ولفت إلى انه يشتري كل ما يعجبه‪ ،‬مؤكدا ان‬ ‫ما هو معروض في الموسم الماضي جميل‬ ‫ويستجيب لتطلعاته مؤكدا أنه يحب ماركة‬ ‫نايك وأديداس ألنها رياضية كما أن أسعارها‬ ‫مناسبة ‪.‬‬

‫ع‬

‫بد العز‬

‫يز صفا‬

‫أعشق الموضة بجنون‬ ‫من جانبها‪ ،‬اشارت ألفة الحويزي إلى ان الجميع‬ ‫في الكويت يهتمون ويواكبون آخر صيحات‬ ‫الموضة في اللباس وقصات الشعر والهواتف‬ ‫النقالة وكل شيء‪ ،‬الفتة إلى أن اتباع الموضة‬ ‫ليس حكراً على النساء فالرجال أيضا يتابعون‬ ‫آخر الصيحات ويهتمون بأحدث التقليعات‪،‬‬ ‫خاصة وأن المظهر الخارجي يعد الرسالة األولى‬ ‫التي يتلقاها اآلخر عنا والتي تساهم في تحديد‬ ‫شخصيتنا للناس‪ ،‬مؤكدة أنها تعشق اتباع آخر‬ ‫صيحات الموضة إلى حد الجنون‪ ،‬األمر الذي‬ ‫يسبب لها خل ً‬ ‫ال في ميزانيتها الفتة إلى أن اتباع‬ ‫الموضة مكلف جداً‪.‬‬ ‫وأضافت انها تتسوق كثيرا مع صديقاتها‬ ‫حيث يحرصن على متابعة أحدث الموديالت‪،‬‬ ‫مؤكدة أن محور حديثهن يكون دائما عن آخر‬ ‫الصيحات وعن آخر تقليعات الفنانات‪ ،‬الفتة‬ ‫إلى أنها معجبة بالستايل الخاص بالممثالت‬ ‫التركيات عموما وقد تابعت العديد من‬ ‫المسلسالت التركية فقط ألن طريقة لباس‬ ‫الممثالت التركيات تعجبني‪.‬‬

‫عذب‬

‫ي فارس‬

‫أح‬

‫مد العلي‬


‫كالم في المنطق‬

‫كتبها ‪ :‬جاسم المرزوق‬

‫استمتعت كثيرا عند زيارتي األولى للعاصمة البريطانية (لندن) في أواخر صيف ‪2007‬‬ ‫فهذه هي المرة األولى في حياتي التي أزور فيها القارة األوروبية ‪ ..‬التي حلمت بها‬ ‫مرارا وتكرارا في سنوات طفولتي وشبابي (وكأني في العقد السادس من العمر !)‬ ‫أخيرا سافرت إلى هناك ‪ ..‬و رأيت ما كنت أتمنى أن أراه منذ زمن بعيد ‪..‬‬ ‫شعور جميل جدا تملكني بالكامل من أعلى رأسي‬ ‫إلى أخمص قدمي وأنا أمشي في مطار (هيثرو)‬ ‫الدولي ‪ ..‬جنبا إلى جنب مع والدتي العزيزة وأخي‬ ‫الصغير عبود (بالرغم من التحاق هذا األخير‬ ‫بالعمل مؤخرا ‪ ..‬إال أن جميع أفراد عائلتنا من‬ ‫صغير وكبير ينادونه بهذا االسم وأعتقد أننا سوف‬ ‫نستمر في ذلك حتى بعد زواجه !) ‪.‬‬ ‫إحساس غريب انتابني حينها وأنا أخطو‬ ‫خطواتي األولى في ذلك البلد الرائع ‪ ..‬فكثيرا‬ ‫ما تخيلت هذا الموقف في أحالم يقظتي‬ ‫ومنامي !‬ ‫وبينما وانا واقع تحت تأثير هذه النشوة ‪ ..‬فجأة‬

‫’‪Page `26‬‬

‫وبدون سابق إنذار ‪ ..‬تتذكر والدتي العزيزة أنها‬ ‫نسيت تذاكرنا وحقيبتها الـ ‪ ))Hand Bag‬في‬ ‫الرف العلوي لمقعدها في الطائرة ‪.‬‬ ‫(الااااااااا!)‬ ‫بعد أن قطعنا كل هذه المسافة الطويلة‬ ‫المقدرة بمئات المترات من لحظة خروجنا من‬ ‫الطائرة ‪ ..‬واقتربنا أخيرا من صالة الوصول ‪..‬‬ ‫اآلن ؟ اآلن تتذكرين ؟ لماذا ؟‬ ‫سألت والدتي عما إذا كان هناك شيء مهم جدا‬ ‫في حقيبتها ‪ -‬يستحق فعال العودة من أجله‬ ‫إلى الطائرة ‪ ..‬وذلك بعد أن قطعنا كل هذه‬ ‫المسافة وكل هذا الوقت ‪ ..‬فأجابتني بعد أن‬ ‫أخذت برهة من التفكير ‪ :‬نعم تذكرت ‪ ..‬لقد‬ ‫نسيت أيضا كيسا من النايلون الشفاف !‬


‫(أحقا يا أمي ؟ هل نفذت جميع أنواع األكياس‬ ‫الورقية والجلدية والخام وغيرها في ذلك اليوم‬ ‫الذي قررت فيه شراء كيس ‪ ..‬ربما ؟) ‪ ..‬به‬ ‫توجد تذاكرنا ‪ ..‬وأما بالنسبة للحقيبة ‪ ..‬فيوجد‬ ‫بها معطفي الدافئ وحذائي الجديد اللذان‬ ‫اشتريتهما ليلة أمس من السوق !‬ ‫ال أنكر أنني و أخي قد قلقنا في البداية على‬ ‫موضوع التذاكر ‪ ..‬وبالتالي فقد قررنا جميعا‬ ‫الرجوع مرة أخرى إلى الخلف ‪ ..‬ولكن بعد أن‬ ‫قطعنا تقريبا نصف المسافة ‪ ..‬استوقفنا‬ ‫األمن اإلنجليزي ‪ ..‬شرحنا له‬ ‫المسألة نحن الثالثة كنا نتكلم‬ ‫في وقت واحد ‪ ..‬مما أربك‬ ‫الرجل المسكين في البداية ‪ ..‬حيث طلب‬ ‫منا –بأدب‪ -‬أن يتولى أحدنا مهمة الحديث ‪..‬‬ ‫وذلك عوضا عن الصراع الحاصل !‬ ‫المهم أنه أخبرنا أنه يمنع منعا باتا على‬ ‫الركاب الذين غادروا‬ ‫لتوهم باب الطائرة‬ ‫من الرجوع مرة أخرى ‪ ..‬وذلك ألسباب‬ ‫متعلقة باألمن والسالمة ‪ ..‬وأن علينا‬ ‫بالتالي مراجعة مكتب الطيران الخاص‬ ‫بالشركة في صالة الوصول ‪ ..‬أقتنعت‬ ‫وأخي بكالمه ‪ ..‬ولكن‬ ‫والدتي العزيزة لم تقتنع بذلك ‪ ..‬وأصرت‬ ‫على الرجوع إلى الطائرة ‪ ..‬لم تنفع محاوالتها‬

‫’‪Page `27‬‬


‫المستميتة في إقناع الرجل ‪ ..‬وأخيراً اقتنعت‬ ‫هي بكالمه ولو قليال‪ ..‬وعدنا مرة أخرى إلى‬ ‫الطريق األول‪.‬‬

‫كيس النايلون الموجودين في الرف العلوي‬ ‫لمقعد من الدرجة السياحية موجود بجانب‬ ‫المكان المخصص للجرائد والمجالت ‪.‬‬

‫الطريف في األمر ‪ ..‬أن والدتي (عنيدة)‪ ..‬فعلى‬ ‫الرغم من ذلك اإلقتناع الجزئي فهي التزال‬ ‫مصرة على العودة إلى الطائرة وأخذ أغراضها‬ ‫الشخصية مهما كلف األمر ‪ ..‬ولذلك فإنه حتى‬ ‫أثناء عبورنا للممر الطويل جداااا ‪ ..‬أخذت‬ ‫الوالدة العزيزة تسأل كل من تصادفه من رجال‬ ‫األمن االنجليز واألسيويين والعرب عن إمكانية‬ ‫العودة إلى الطائرة ‪ ..‬في ذلك اليوم عرفت‬ ‫لماذا يصفني والدي بأنني عنيد وحنان ‪ ..‬ولكن‬ ‫ليس لهذه الدرجة !‬

‫خالل انتظارنا أمام المكتب المكشوف لورود‬ ‫االتصال الهاتفي المنتظر من قبل الطاقم‬ ‫الموجود بالطائرة ‪ ..‬أخبرنا الموظف األسيوي‬ ‫األصل ‪ ..‬أنه في حالة فقدان التذاكر ‪ ..‬فإنه من‬ ‫السهل جدا تصديرها من جديد وبالمجان ‪..‬‬ ‫وذلك من خالل التوجه إلى مكتب الشركة في‬ ‫شارع (البيكاديللي) ‪ ..‬ذلك كان جميل جدا ‪..‬‬ ‫المهم أنه أتاه الرد ‪ :‬ال يوجد شيء ‪ ..‬لم يعثر‬ ‫الطاقم على أي شيء يذكر ‪ ..‬ولكن السؤال‬ ‫المهم هنا ‪ ..‬هل اقتنعت والدتي العزيزة بذلك ؟‬

‫ويأتيها نفس الجواب مرارا وتكرارا (‪Sorry‬‬ ‫‪) Madame .. It doesn’t work this way‬‬

‫طبعا ‪ ..‬الااا ‪..‬‬

‫في نهاية المطاف ‪ ..‬وبعد األخذ والرد والسؤال‬ ‫واالستفسار ‪ ..‬وصلنا أخيرااا إلى وجهتنا المنشودة‬ ‫صالة الوصول ‪ ..‬ومن ثم توجهنا مباشرة إلى‬ ‫مكتب الطيران الخاص بشركة الطائرة ‪.‬‬ ‫قام االموظف المختص باجراء عدد من‬ ‫االتصاالت الهاتفية مع طاقم الطائرة ‪ ..‬حيث‬ ‫أعطاهم بالتفصيل األوصاف الدقيقة لشكل‬ ‫ووصف المجوهرا ‪ ..‬عفوا أقصد الحقيبة مع‬ ‫’‪Page `28‬‬

‫حاول الموظف المسكين (اللي ابتلش بعمره!)‬ ‫للمرة الثانية والثالثة ‪ ..‬ولكن ال يوجد شيء‬ ‫على متن الطائرة ‪ ..‬فص ملح وداب !‬ ‫الطريف في األمر للمرة الثانية ‪ ..‬أن معطف‬ ‫وحذاء والدتي العزيزة ‪ ..‬لم يكونا من صناعة‬ ‫ماركة (‪ )L.V‬أو (‪ )Gucci‬على سبيل المثال‪ ..‬فلو‬ ‫كانا كذلك ‪ ..‬لفهمت حتما السبب الكامن وراء‬ ‫اصرارها على الرجوع إلى الطائرة وتفتيشها‬ ‫بنفسها ‪ ..‬بل كانا عاديان جدا من الممكن‬

‫شرائهما من أي سوق متواضع ‪ ..‬فلماذا كل‬ ‫هذه الجلبة يا أمي ؟‬ ‫في الغالب ‪ -‬أنا قلت لها ‪ -‬أن أغراضك قد‬ ‫سرقت أو إنه قد تم أخذها بشكل خاطئ ‪..‬‬ ‫وفي نهاية هذه المسألة ‪ ..‬وبعد الشد والجذب‬ ‫و (الحنة) ‪ ..‬اقتنعت والدتي (هيا ‪ ..‬هيا ‪)..‬‬ ‫وقررت التزحزح من مكتب الطيران ‪ ..‬وذلك‬ ‫بعد أن وعدها الموظف أنه في حالة العثور على‬ ‫مفقوداتنا (الثمينة!) ‪ ..‬فسوف يتم اإلتصال بنا‬ ‫فورا ‪ ..‬فورا ‪ ..‬فورا ‪..‬‬ ‫مالمح وجه الموظف كان من السهل قرائتها‬ ‫آنذاك ‪ ..‬أرجوكم خذوا والدتكم وارحلوا من هنا !‬ ‫ال أنكر عليك عزيزي القاريء ‪ ..‬أن هذا الموقف‬ ‫الطريف ‪ ..‬والمدة الزمنية التي استغرقها ‪-‬‬ ‫أكثر من ساعتين تقريبا ‪ -‬والذي جعلني أشعر‬ ‫وكأنني مقيد داخل ذلك المطار الكبير ‪ ..‬فكل‬ ‫من كان معنا ولم يكن من مسافرين في‬ ‫ً‬ ‫الطائرة و على الطائرات التي تهبط الحقا ‪..‬‬ ‫كانوا قد غادروا ورحلوا ‪ ..‬كل ذلك قد زادني‬ ‫حماسة وشوقا أكثر وأكثر من لحظة وصولي‬ ‫إلى لندن ‪ ..‬إلى ماذا ؟‬ ‫إلى رؤيتها ‪ ..‬لنــــدن ‪ ..‬فما أجملك من مدينة‬ ‫وما أروعك من طبيعة !‬


‫لم ينتظروا النجاح‪ ..‬فقرروا الذهاب اليه‬ ‫حاورها‪ :‬طالل بارا‬

‫إنها ايما شاه‪ ..‬تلك الفتاة النحيلة الفياضة بالطاقة ‪ ..‬هي انثروبولوجية ومغنية‬ ‫وممثلة وموزعة موسيقية وملحنة وعازفة غيتار وبيانو وكاتبة ومنتجة وراقصة‬ ‫ومحركة دمى ومخرجة في المسرح واالعمال النوعية ‪ ..‬قد تسألون لما كل هذا‬ ‫الكم ‪ ..‬ستجيبكم باختصار ‪ :‬كل العلوم تتفرع من شجرة واحدة !‬ ‫هدفها تطوير واثراء الثقافة في الفن واالدب والعلم بال حدود‪ ،‬واستهداف النخبة‬ ‫ثم ضم البشرية المتذوقة مع النخبة‪.‬‬ ‫تفكر في الحياة ‪ ..‬ال تحب الحدود!‬ ‫’‪Page `30‬‬


Page `31’


‫فرقة انثربولوجي ‪ ..‬الكثير يسأل عن‬ ‫معنى هذه الكلمة ‪ ..‬ولماذا هذا االسم؟‬

‫أوال دعني اعرف لك معنى الكلمة بشكل‬ ‫مبسط ‪ ..‬األنثروبولوجي هو علم يهتم بكل‬ ‫أصناف وأعراق البشر على مر العصور‪ ،‬ويعتمد‬ ‫في معاييره على مقارنة الشعوب والمجتمعات‬ ‫ببعضها البعض‪.‬‬ ‫األنثروبولوجي يدرس اإلنسان من كل زواياه‪:‬‬ ‫أخالقه‪ ،‬عاداته‪ ،‬سلوكه‪ ،‬فنونه‪ ،‬مجتمعه الذي‬ ‫يعيش فيه‪ ،‬رموزه‪ ،‬حتى مالمح أفراده‪ ...‬ويتم‬ ‫ذلك من خالل دراسة شاملة ومتكاملة لمخلفات‬ ‫اإلنسان المادية والحضارية آثاره وفنونه للتعرف‬ ‫على عاداته وتقاليده‪ ،‬ونمط حياته‪ ،‬وهذا ما‬ ‫يؤكد على وجود عالقة ترابطية قوية األواصر‬ ‫بين علم األنثروبولوجي والفنون المختلفة‪.‬‬ ‫إذن نحن ننطلق من تلك األواصر ونتوجه صوب‬ ‫الشعوب على اختالف اعراقها وأجناسها ‪ ،‬هذه‬ ‫الفرقة تأسست نتيجة تراكمات وقراءات وبحوث‬ ‫وتجارب حياتية مع مختلف شرائح المجتمع‬ ‫الثقافي المتحرر المتمرد الرافض لقيود الفكر‬ ‫حول العالم ‪ ،‬تأثرت بهم وبالطريقة المختلفة‬ ‫التي يعشون به ‪ ،‬تتساءل لما كل هذا االختالف‬ ‫وكيف أصبحوا على ما هم عليه من تطور فكري‪،‬‬ ‫لكن على الرغم من كل هذا االختالف إال أن‬ ‫المعاناة تبقى واحدة ‪.‬‬ ‫في سن السادسة عشر قررت التوجه صوب‬ ‫عالم الموسيقى ‪ ،‬واظبت على ممارسة شتى‬ ‫أنواع الفنون قراري لم يكن سهال ‪ ،‬تعمقت‬ ‫أكثر في دراسة المسرحيات اليونانية القديمة ‪،‬‬ ‫تعلقت بمسرح العبث ‪ ،‬مؤلفات ستانسالفسكي‬ ‫’‪Page `32‬‬

‫تلك العالقة بين العلوم والفنون ‪ ،‬فكل العلوم‬ ‫تتفرع من شجرة واحدة‪.‬‬

‫هل تتوجهين في فنك إلى فئة محددة؟‬

‫ويوروبيدس وغيرهم ألهمت تفكيري‪ ،‬أيضا‬ ‫تعمقت في كتابات آينشتاين الذي اعتبره مثلي‬ ‫األعلى وأبي الروحي ‪ ،‬أيضا أحببت هوبكنز‬ ‫وبول ديفيز‪ ،‬كل هذا إلى جانب القراءة الذاتية‬ ‫عن الموسيقى وتاريخ الموسيقى والتدريب بال‬ ‫كلل او ملل على الغناء والعزف على آلتي البيانو‬ ‫والجيتار ‪ ،‬ذلك التشعب واإلطالع المنوع على‬ ‫مختلف أنواع العلوم جعلني أتشجع على إقامة‬

‫أتمنى لو كانت موجهة إلى عامة الناس ‪ ،‬لكن‬ ‫الواقع يفرض نفسه بقساوة ‪ ،‬أعتقد أنني أوجه‬ ‫هذا الفن حاليا للنخبة المميزة بعلمها وثقافتها‬ ‫وتحررها الفكري ‪ ،‬والحساسة ألي حركة او‬ ‫صوت او مشهد ‪ ،‬أملي بهذه الشريحة كبير وأنا‬ ‫أعول عليها بمهمة جذب باقي أفراد المجتمع‬ ‫وتفاعلهم التدريجي مع هذا النوع من الفنون ‪.‬‬ ‫كما حدث مع البروفسور يحيى في أوروبا مع‬ ‫سائق سيارة أجرة ‪ ،‬حيث قال السائق ‪ :‬سأوصلك‬ ‫إلى وجهتك بسرعة لن استطيع انتظارك ‪،‬‬ ‫فأنا على موعد مع مسرحية أوبرا ‪ ،‬أريد أن أرى‬ ‫أداء الممثلة الجديدة ومقارنتها مع الممثالت‬ ‫السابقات! كالم سائق التاكسي هذا يدل على‬ ‫أنه متابع شرس لهذا الفن ‪ ..‬وهذا دليل على‬ ‫تفاعل المجتمع مع الفن والثقافة ‪ ،‬لكن في‬ ‫المجتمع العربي والشرق االوسطي هذا األمر غير‬ ‫وارد على االطالق ‪ ..‬على العكس تماما ‪ ..‬فهو‬ ‫في معظمه يرفض محاولة تذوق الفن الراقي‬ ‫الموجه الذي يحمل رسالة ‪ ..‬وفي بعض األحيان‬ ‫نراه يحاربه او يوجه له النقد الالزع ‪ ..‬وقد يصل‬ ‫به األمر العتباره ضربا من الجنون‪ ،‬وكأن الفن‬ ‫شتيمة ‪.‬‬


‫هل للفرقة هدف ما ؟‬ ‫لدينا أمل وطموح في تقديم شيء جميل وهادف ‪ ،‬ليس‬ ‫بالضرورة أن يكون محببا لدى البعض ‪ ،‬لكننا نستطيع في‬ ‫بعض األحيان تقديم البشاعة الجميلة المتمثلة في آالم‬ ‫اإلنسان وحزنه ‪ ،‬لست في صدد تقديم المزيد من الفرح‬ ‫المصطنع المستهلك في حين أن صورة العالم مأساوية من‬ ‫مجاعات وكوارث وحروب ومجازر وتكفير ‪ ،‬هذه الصور وغيرها‬ ‫ال تنقل كما يجب ‪ ،‬فهل من المعقول ان تكون الحياة جميلة‬ ‫إلى هذا الحد ونحن آخر من يعلم ‪ ..‬هل يعقل أن تكون صورة‬ ‫الحياة الوحيدة هي اشجار وأنهار وعصافير مغردة وسماء زرقاء‬ ‫ومحبة وود يسودان العالم ‪ ..‬أين باقي الصور المروعة؟‬ ‫كيف أحول صور العنف هذه إلى مشاهد مسرحية ‪ ..‬هذا ما‬ ‫اجتهد عليه في هذه المرحلة وأعمل لخروجه بالشكل األمثل !‬

‫كيف تقيميين تجربتك مع المسرح ؟‬ ‫بعد تجارب عديدة مع المسرح اكتشفت أن السر هو‬ ‫اإلحساس‪ .‬لكي تصبح ممثال جيدا فال بد أن تصبح شفافا لكي‬ ‫تصير وما تتقمصه شيئا واحدا‪ ،‬ليس فقط الشخصية‪ ،‬بل‬ ‫حتى الجماد‪ .‬في إمكانك أن تعبر عن حجر لو شئت‪ .‬لكن هذا‬ ‫السر لم يمنحني نفسه إال بعدما قررت أن اتدرب بال توقف‬ ‫لفترات طويلة‪ ،‬واعمل‪ ،‬واخوض التجارب المختلفة‪ ،‬وأعتقد‬ ‫ان هذا السر ليس هينا على اإلطالق رغم وجوده وبساطته‪،‬‬ ‫ربما هو المفتاح الذي ال يمتلكه الكثير من الممثلين الذين ال‬ ‫يصلون الى الجماهير‪ ،‬ألنهم يفتقرون الى اإلحساس‪.‬‬

‫هل تتلقون دعما من القطاع العام او الخاص ؟‬ ‫أبدا‪ ..‬ال يوجد هذا الدعم ‪ ،‬سأقول لك أمر ما ‪ ..‬ربما لخطأ ما‬ ‫في مفاهيم الثقة ‪ ..‬االنسان العربي ال يثق بمقدرات أخيه‬ ‫العربي حتى ولو كان هذا األخير على قدر كاف من التميز‬ ‫واإلبداع ‪ ،‬وهذه الظاهرة نراها حاضرة بقوة في مجتمعنا‬ ‫الخليجي ‪ ..‬نراه يدعم بعض األعمال خارج حدود المنطقة ‪،‬‬ ‫يعتقد أن اإلبداع ولد فقط خارج حدود هذا المشرق ‪ ،‬إنها‬ ‫عقدة األجنبي ‪ ،‬هم ال يعلمون أن الحالة اإلبداعية هي حالة‬ ‫إنسانية ال تعرف حدود وال لون وال عرق ‪ ،‬أال يعلمون أن‬ ‫جغرافية اإلنسان كانت واحدة ‪ ،‬وبفضل التصدعات األرضية‬ ‫انفصل األرض وتباعد سكانها ‪ ،‬ما ذنب المشرقي إن شقت‬ ‫األرض ووضعت األوروبي في قارة واألمريكي في قارة ‪ ..‬لماذا‬ ‫قاطني تلك المجتمعات هم أهل اإلبداع وقاطني الشرق ال‬ ‫يمتون لإلبداع بصلة ‪ ..‬ماذا لو لم تنشق األرض؟!‬ ‫نعود لموضوع الدعم أود أن أنوه أن المشكلة ليست في‬ ‫المخصصات الحكومية بل في من يوزع هذه المخصصات‬ ‫وكيفية صرفها وضياعها ‪ ،‬بعد أن فقدت األمل من الدعم‬ ‫الحكومي وجدت أن أفضل الطرق هي تمويل نفسي بنفسي ‪،‬‬ ‫واألمور تسير على هذا المنوال ‪ ،‬بالمختصر اإلبداع لن يتوقف‬ ‫على مسألة التمويل ‪.‬‬ ‫’‪Page `34‬‬


‫حقيقية بطريقة علمية المشابهة لتجارب مشاهير‬ ‫وشخصيات تاريخية وكيف نحن في هذه الفئات العمرية‬ ‫لدينا جانب عطاء رغم كل شيء ولم نشتك ونسوا‬ ‫انهم هم من يعاني ويشتكي في ندواتهم ولقاءاتهم‪،‬‬ ‫هل تعلم أن هناك ‪ 30‬فرقة كويتية ظهرت واختفت‬ ‫لقلة الدعم وسوء اإلدارة؟ فذهبت الندوة ذات طابع‬ ‫شخصاني اكثر من االستفادة من تجارب االخرين‪.‬‬

‫خضت مؤخرا تجربة فيلم قصير حمل‬ ‫عنوان‪ :‬أتمنى لو كنا راقصين ‪ ..‬ما هي قصة‬ ‫هذا الفيلم ؟‬ ‫هو فيلم قصير مدته ‪ 9‬دقائق يحكي عن فتاة مصابة‬ ‫بمرض تص ّلب األنسجة المتعدد‪ ،‬مقيدة إلى كرسيها‬ ‫المتحرك‪ ،‬لكن أحالمها الملونة تنضح بالحياة‪ ...‬هي‬ ‫في أحالمها راقصة باليه‪ ،‬هو من تأليف وإنتاج محمد‬ ‫عياد ‪ ..‬وتمثيل إيما شاه ومساعد الخالد ‪ ،‬هذا الفيلم‬ ‫عرض خالل مهرجان دبي السينمائي ‪ ،‬كما تم اختياره‬ ‫في مهرجان االفالم القصيرة في طوكيو‪ /‬اليابان ‪.‬‬

‫أال ترين أن وضع الفرق الموسيقية‬ ‫في الكويت بات متواضعا ؟‬ ‫في إحدى ندوات ملتقى الثالثاء الثقافي بعنوان ‪:‬‬ ‫اإلدارة هي النتائج وتم خاللها عرض تجارب واقعية في‬ ‫إدراة فرق فنية ‪ ،‬عرضت على الحضور رؤيتي كإدارية‬ ‫حيث تكلمنا عن األعباء اللوجستية ونشأة اإلدارة‬ ‫والمعاناة في التأسيس والخسارة والفشل والمعالجة‬ ‫والنجاح ‪ ،‬مدعمة هذه الرؤية بأمثلة حاضرة في العالم‬ ‫الفني أمثال مايكل جاكسون الذي يدير فرقته وعمليات‬ ‫االنتاج وفي نفس الوقت هو موسيقي وموزع وكاتب‬ ‫أغاني ومغني وممثل ومدرب للرقص ‪ ،‬أيضا بيونسي‬ ‫ومادونا‪ ،‬وبعض مدراء الفرق االمريكيين مع ترجمة‬ ‫فورية من خاللي من االنجليزية الى العربية في‬ ‫عرض لهؤالء المدراء في بروجيكتر على الحضور‪ /‬مع‬ ‫نموذج حي من االدارة والنتائج مع فرقتي التي كانت‬ ‫حاضرة بعد انتهاء الندوة ‪ ،‬أكتشف ولألسف أن بعض‬ ‫المثقفين من الحضور يحتاجون إلى المزيد من العلم‬ ‫والثقافة تخيل أن بعض الحضور قالوا لي أن الندوة‬ ‫فاشلة! فصار موضوع الندوة عن لماذا ايما لم تقدمي‬ ‫لنا رقص‪ ،‬وايما تغنين وتمثلين وتلحنين وتكتبين‬ ‫وتخرجين ‪ ..‬وكيف أصبحت أستاذة علينا ‪ ..‬هل نحن هنا‬ ‫لنحضر أمسية راقصة أم لنتلقى ندوة مملة؟!‬ ‫ما هذا المستوى الثقافي المشرف ‪ ..‬هل نحن في صدد‬ ‫امسية راقصة أم لعرض هموم الفرق‪ ..‬وتوثيق تجربة‬ ‫’‪Page `36‬‬

‫نعود إليك مرة أخرى ‪ ..‬كيف صارت إيما‬ ‫على ما هو عليه ؟‬ ‫احرص كل الحرص على أن أكون كما أنا ‪..‬‬ ‫بشخصيتي المنفصلة ال أحب الرؤية بمنظار‬ ‫المجتمع‪ ،‬أرفض تلك العقلية الجمعية ‪ ..‬او عقلية‬ ‫القطيع‪ ،‬ال أريد من هذا الكون إال أن أعبر عن‬ ‫شخصيتي بمعرفتي وثقافتي واطالعي وحبي‬ ‫لالكتشاف والتجريب ‪ ..‬بعشقي للموسيقى‬ ‫والمسرح‪ ..‬بنصوصي برقصي !‬ ‫إضافة إلى كل االجتهاد السابق الذي بذلته خالل‬ ‫السنوات السابقة ‪ ..‬ال انكر فضل أمي الحنونة ‪ ،‬هي‬ ‫من أشترت لي الناي ‪ ..‬وهي من كانت تقص على‬ ‫مسامعي كل ليلة قصص الخيال التي أثرت فيني حتى‬ ‫يومنا هذا ‪ ،‬أيضا ابي أثر بي كونه كان أمين مكتبة‬ ‫فكنت على احتكاك مباشر مع الكتاب ‪.‬‬

‫ما سر هذا التعلق بآينشتاين ؟‬ ‫آينشتاين كان زوجي‪ ،‬هذا الرجل عشت معه قصة‬ ‫حب خيالية ‪ ،‬صورته معلقة في منزلي‪ ،‬كنت أتخاطب‬ ‫معه دائما‪ ...‬يسألني البعض لما تؤدين كل انواع‬ ‫هذه الفنون ؟ أجيبهم بمقولة آينشتاين ‪ :‬كل العلوم‬ ‫تتفرع من شجرة واحدة ‪ ،‬نعم هي شجرة واحدة لكن‬ ‫ألن العقل البشري يبقى محدودا مهما تطور فكان‬ ‫من األفضل‬ ‫تقديم كل علم على حدا‬


‫ملخص االنجازات‬

‫وهكذا نشأت العلوم على اختالفها ‪،‬‬ ‫هذه الجملة منبثقة من روح االنثروبولوجية‬ ‫والفنون علوم تتنوع وتختلف باختالف تخصصها‬ ‫أحب مزج العلوم وإخراجها بطابع فني مهما‬ ‫اختلفت‪ ..‬الفن يوحدها ‪.‬‬

‫ما هي الموسيقى او األغاني المفضلة لديك ؟‬ ‫أفضل موسيقى تشايكوفسكي‪ ،‬موتزارت‪ ،‬دو بوسي‪،‬‬ ‫مندلسون‪ ،‬باخ‪ ،‬بيتهوفن‪ ،‬شومان‪ ،‬شوبان ‪ ،‬لست‬ ‫من متابعي األغاني العربية فهي تسبب لي تلوث‬ ‫سمعي وحسي وعقلي‪ ،‬باستثناء البعض القليل من‬ ‫اغاني الزمن القديم ‪ ،‬حتى هذا القليل ال أفضل‬ ‫االستماع إليه دائما كي ال أتأثر باألداء ‪.‬‬

‫أميرة فقيرة في القطار ‪..‬‬ ‫أنا اعتبر نفسي أميرة بفضل قصص الطفولة التي‬ ‫تتسلق إلى ذهني في بعض األوقات ‪ ،‬فقيرة أيضا‬ ‫فانا لست ثرية ألقول عن نفسي كذلك ‪ ..‬بالنسبة‬ ‫للقطار ‪ ..‬فهذا يذكرني برحلة قمت بها من كالورادو‬ ‫إلى كاليفورنيا بواسطة القطار ‪ ..‬تخيلت رحلة البشر‬ ‫ومحطاتها ‪ ..‬شهدت كافة فصول السنة ‪ ..‬الحيوانات‬ ‫المفترسة واألليفة ‪ ..‬في تلك المسافة الطويلة جدا‬ ‫رأيت حياتنا كيف تمر وتمضي ‪.‬‬

‫مشغولة في التجارب على نفسي ؟‬ ‫أحب أن أخضع نفسي للتجارب ‪ ،‬وتجريب كل شيء‪،‬‬ ‫إال االنتحار ‪ ،‬فهو ضرب من ضروب الجنون نحن‬ ‫يجب أن نعيش في عيش هذه الحياة !‬

‫تفكرين في الحياة كثيرا ؟‬ ‫ليس لدي قبول للموت ‪ ..‬وال استطيع تخيل أن‬ ‫أفقد شخص عزيز على قلبي ‪ ..‬فكرة الحياة فكرة‬ ‫مخيفة أخاطب الحياة في بعض األحيان وأقول لها‬ ‫لماذا تخدعيني بهذا الشكل ‪ ..‬لماذا توهميني‬ ‫أن الحياة جميلة ‪ ..‬ومن ثم تخطفين كل سبب‬ ‫الستمرارية هذا األمل ؟!‬

‫مسرحيات من تأليفها مصنفة في مكتبة‬ ‫الكويت الوطنية للمجلس الوطني للثقافة‬ ‫والفنون واآلداب ‪ :‬السركلية ‪ -‬حمام محشو‬ ‫بلحم الخنزير ‪ -‬حمام محشو بشحم الخنزير‬ ‫ ميتاري يولير ‪ -‬اوركسترا ‪ -‬ثعبان داخل‬‫حقيبتي المموهة ‪ -‬والعديد من الكتابات‬ ‫الغير مصنفة مثل مسرحية المقص‬ ‫مؤلفات غنائية مصنفة كمؤلف نصي‬ ‫ولحني (موسيقي) في مكتبة الكويت‬ ‫الوطنية‪:‬‬ ‫‪ 1‬شاه (كلمات والحان ايما)‬‫‪ 2‬طيرا يبكي (كلمات والحان ايما)‬‫‪ 3‬خطوة خارج الزمن (كلمات والحان‬‫ايما)‬ ‫‪ 4‬ابن االنسان (خمس قصائد جبران‬‫خليل جبران والحان ايما)‬ ‫‪ 5‬النبي (‪ 10‬أغاني كلمات جبران خليل‬‫جبران واالحان ايما)‬ ‫‪ 6‬ال يمكنك إن تنام (كلمات تشارلز‬‫كنجسلي من كتاب الرحمة والحان ايما)‬ ‫‪ 7‬أقوال الحكمة ( كلمات السير آرثر هبلز‬‫من كتاب الرحمة والحان ايما)‬ ‫ قدمت االغاني في مناسبات عديدة مثل‬‫لقاءات في قناة الوطن والحرة واالم بي‬ ‫سي واذاعة االف ام والعديد من البرامج‬

‫األعمال المسرحية ‪:‬‬ ‫النيزك – إخراج فوزي القاضي تأليف‬ ‫فريديك دورينمات ‪( 2002‬تمثيل)‬ ‫أنشودة العشق – تأليف وإخراج وليد‬ ‫األنصاري ‪( 2003‬تمثيل)‬ ‫المقايضة – تأليف وإخراج سليمان البسام‬ ‫( مهرجان الخليج المسرحي ) ‪2003‬‬ ‫(تمثيل)‬ ‫اآلن أنت صديقتي – إخراج العنود‬ ‫العطوان ‪ ( 2004‬أطفال ) المعهد‬ ‫المسرحي (تمثيل وغناء)‬ ‫هوهو نونو – إخراج لودا وزوجها وايغور‬ ‫( أطفال ) مسرح عرائس وبشري ‪2004‬‬ ‫(فرقة روسية) (تمثيل)‬ ‫سهرة مع العرائس – تأليف وإخراج الدكتور‬ ‫حسين المسلم ( أطفال ) مسرح عرائس‬ ‫وبشري‪( 2004‬تمثيل وغناء وجمباز)‬ ‫يونيغلوب – إخراج يلدا أبنوس توليفة‬ ‫عالمية ‪( 2004‬تمثيل وتعبير حركي)‬

‫الخرتيت – إخراج إبراهيم بوطيبان تأليف‬ ‫يوجين اونسكو ‪( 2004‬عبث) (تمثيل)‬ ‫مناظرة بين الليل والنهار – إخراج‬ ‫عبدالعزيز الحداد تأليف محمد الجزائري‬ ‫‪( 2004‬مسرحية غنائية)‬ ‫غربة مهرج – تأليف وإخراج عبدالعزيز‬ ‫الحداد ( مونودراما بانتوميم ‪( ) 2005‬‬ ‫ايطاليا )‬ ‫حادي البوادي (مشاهد تمثيلية مباشرة)‬ ‫إخراج عبدالعزيز الحداد ( تلفزيون الكويت‬ ‫) (تمثيل وغناء)‬ ‫الصمت – إخراج إبراهيم بوطيبان تأليف‬ ‫هاروولد بنتر ‪( 2006‬عبث)( مهرجان‬ ‫الخرافي المسرحي ) (تمثيل ورقص باليه‬ ‫ومساعد مخرج وتصميم وتنفيذ اقنعة‬ ‫وتصميم رقصات)‬ ‫دير بالك – تأليف وإخراج شكري عبداهلل‬ ‫‪ ( 2006‬شركة النفط الكويتية ) (تمثيل)‬ ‫الملك – إخراج محمد الحداد للمعهد‬ ‫المسرحي ‪( 2006‬تمثيل)‬ ‫ما قبل شكسبير – إعداد وإخراج عبدالعزيز‬ ‫الحداد توليفة لشكسبير واألصمعي ‪2007‬‬ ‫(مسرحية غنائية) (تمثيل وغناء وعزف على‬ ‫البيانو)‬ ‫كركورة – تأليف وإخراج شكري عبداهلل‬ ‫‪ 2007‬مسرح عرائس وبشري (أطفال)‬ ‫(ايما ممثلة ومغنية ومخرج منفذ‬ ‫ومسؤولة وتقنيات اضاءة)‬ ‫السيمرغ – مع الفرقة الفرنسية إخراج‬ ‫مخرج فرنسي ‪ ( 2007‬فانتازي ) باللغة‬ ‫االنجليزية (تمثيل)‬ ‫( مسرحية صامتة ) في الجامعة األميركية‬ ‫‪ ( 2007‬تمثيل‪-‬ارتجال آني)‬ ‫مسرحية الشاعر والعجوز‪ -‬تأليف الياباني‬ ‫يوكيوميشيميا (عبث) إخراج عبدالعزيز‬ ‫الحداد المهرجان المحلي ‪( 2008‬مسرحية‬ ‫غنائية)‬ ‫مسرحية النبي‪ -‬جبران خليل جبران‬ ‫– إعداد وإخراج أيما ‪( 2008‬مسرحية‬ ‫غنائية)‬ ‫مسرحية الحواجز تأليف وإخراج منذر‬ ‫العيسى (أيما مخرج منفذ ومدرب تعبير‬ ‫حركي) ‪2008‬‬ ‫عرض موسيقي (ال يمكننا الكتابة على‬ ‫صفحة سوداء) اعداد وإخراج أيما ‪2008-‬‬ ‫‪( 2010‬عرض موسيقي غنائي)‬ ‫’‪Page `37‬‬


‫الناتج قد يساوي حب ًا أو حلم ًا‪..‬‬ ‫فرح ًا او حزن ًا حرب ًا أو سالم ًا‪..‬‬ ‫وقد يساوي خطيئة!‬ ‫’‪Page `38‬‬


‫عزيزي القاريء‪ ..‬أعطني أذنك‬ ‫كتبها‪ :‬طالل بارا‬ ‫عندما تتحول وسائل االعالم إلى سالح يخدم‬ ‫التكتالت والتوجهات فقط ‪ ..‬فعلى المجتمع‬ ‫البشري السالم ‪ ..‬في هذا العالم االعالمي‬ ‫الذي يشهد صراعا محموما فقط إلثبات‬ ‫الذات ‪ ..‬نرى العنصر البشري قد تحول إلى‬ ‫مادة إعالمية دسمة ‪ ..‬ال يهم إن كانت‬ ‫القصص والروايات التي تروى حول ( س)‬ ‫من البشر صحيحة أم كاذبة ‪ ..‬تمس الشرف‬ ‫أو األخالق ‪ ..‬فال داعي للتبين من صحتها ‪..‬‬ ‫المهم هو أن تخضع المادة لعملية المونتاج‬ ‫وتكون السباق في نشرها !‬ ‫هذا ما يسمى بالسبق الصحفي الذي‬ ‫قد يبنى على اكتاف البشر ‪ ..‬نرى بعض‬ ‫الفضائيات تضع إعالنا صريحا ‪ ..‬كن محررا‪..‬‬ ‫كن مراسال‪ ..‬أرسل ما يشاهده موبايلك ‪..‬‬ ‫وغيرها الكثير!‬ ‫بعد هذه االعالنات التشجيعية بتنا نشاهد‬ ‫كما هائال من المراسلين الجدد عبر تلك‬ ‫الفضائيات وغالبا ما يدعون باسم ‪ :‬شاهد‬ ‫عيان ‪ ..‬تقاريرهم أشبه بمسرحيات هزلية‪..‬‬ ‫يغلب عليها ركاكة االسلوب والخيال الخصب‬ ‫في صياغة التقرير !‬ ‫المطلوب من المشاهد الكريم تصديق كل‬ ‫ما ورد في هذا التقرير من فم شاهد العيان‬ ‫هذا ‪ ..‬وهذا ما يحصل مع كل أسف ‪ ..‬العاطفة‬

‫’‪Page `40‬‬

‫ترق ألول خبر يعج بالضحايا ‪ ..‬قد يكون وقد‬ ‫ال يكون ‪ ..‬فالقناة مثال لن تستطيع التأكد‬ ‫من صحة ما يورده شاهد عيان يقطن في‬ ‫القطب المتجمد الشمالي عن دب قطبي‬ ‫يختطف رهينتين يأكل واحدة ويبقي األخرى‬ ‫على قيد الحياة حتى تنفذ جميع مطالبه ‪..‬‬ ‫لن تستطيع قط أن تتأكد ما إذا كان هذا‬ ‫الشاهد قد شاهد فعال دبا حقيقيا والواقعة‬ ‫كانت واقعية أي حدثت فعال ‪ ..‬أو أن كل ما‬ ‫أورده كان كله محض خيال هوليودي فقط !‬ ‫قد تعتبر الدب مجرماً‪ ..‬وقد تعتبره جائعاً ال‬ ‫ذنب له!‬ ‫إذن اتقان اللعب على العواطف قبل كل شيء‬ ‫ومن ثم لكل حادث حديث!‬ ‫على كل حال باتت (بعض) الوسائل االعالمية‬ ‫بعيدة كل البعد عن الحيادية ‪ ..‬موجهة‬ ‫بجدارة ‪ ..‬تمسك بخيوط اللعبة كاملة ‪..‬‬ ‫تتاجر بدماء البشر بدم بارد ‪ ..‬إنه أمر خطير‬ ‫جدا ‪..‬بات باستطاعة االعالم الموجه هذه‬ ‫األيام تغيير خارطة العالم إن أراد ‪ ..‬وهو‬ ‫بذلك يتحول إلى أعتى اآلالت العسكرية ‪..‬‬ ‫وهو على استعداد لخوض حروب بصوالت‬ ‫وجوالت ‪ ..‬والتكلفة هي حجز نطاق للبث‬ ‫الفضائي فقط ال غير ‪.‬‬


‫قصص مشرقية أصيلة‪ ..‬حدودها المشرق العربي‬ ‫كتبها‪ :‬طالل بارا‬

‫في زمن االستغالل الكلي لجسد المرأة‬ ‫وتعامل البعض مع هذا العنصر الجميل‬ ‫وكأنه سلعة لترويج منتج ما ‪ ..‬او إيصال‬ ‫فكرة ما ‪ ..‬خرجت علينا المبدعة نادين‬ ‫لبكي بفيلمها وهأل لوين ‪ ..‬لتجسد لنا‬ ‫دور المرأة الحقيقي في هذه الدنيا ‪.‬‬ ‫المرأة لدى لبكي ليست للترويج ‪..‬‬ ‫ليست على الهامش ‪ ..‬وليست مجرد‬ ‫كائن ‪ ..‬أو مجرد جسد ‪ ..‬المرأة في هذا‬ ‫الفيلم هي كل الحياة وهي السبب في‬ ‫استمرارها!‬ ‫’‪Page `42‬‬


‫مشاهد سينمائية هاربة من واقع ريفي‪ ،‬واقع‬ ‫تغيب فيه الخصوصية الشخصية للفرد‪ ،‬لتتحول‬ ‫حياة أي شخص في هذا الريف إلى مسألة عامة‬ ‫يتدخل فيها الجميع‪.‬‬ ‫في هذا الفيلم تبرز لبكي مالمح كل شخصية‬ ‫من شخصيات الفيلم لتشعر وكأنك تعيش‬ ‫داخل حدود هذه القرية معتقدا أنك على معرفة‬ ‫قديمة بتلك الشخصيات ‪.‬‬ ‫القرية معزولة عن باقي االحداث التي تجري‬ ‫على مساحة البالد ‪ ،‬يسود نوع من التعايش‬ ‫والتآلف والمحبة بين آهالي القرية ‪ ،‬نرى‬ ‫تعايش األديان جنبا إلى جنب وكأنهم جسد‬ ‫واحد ‪.‬‬ ‫لسوء الحظ تتصل القرية بالعالم الخارجي عبر‬ ‫ممر ضيق ‪ ،‬وشاشة تلفاز لعينة تكون مصدراً‬ ‫لألخبار السامة ‪ ،‬التي حملت التوتر إلى القرية ‪.‬‬ ‫على التلفاز ظهر خبر عن إشكال طائفي وقع‬ ‫في المدينة ‪ ،‬أودى بحياة عدد من البشر ‪ ،‬هذا‬ ‫الخبر ترك بصماته على العالقات بين أهالي‬ ‫القرية على اختالف طوائفهم ‪ ،‬ليبدأ التوتر‬ ‫يتصاعد بين رجال القرية ‪ ،‬حيث الجميع يسعى‬ ‫الفتعال أتفه االسباب الختالق المشاكل فيما‬ ‫بينهم ‪.‬‬

‫عملن بكل الوسائل المتاحة والتي ال تخلو من‬ ‫الطرافة ‪ ،‬على تجنيب القرية كارثة ال تحمد‬ ‫عقباها ‪ ،‬فمثال كانت إحدى األفكار الحكيمة‬ ‫تخريب ذلك التلفاز اللعين الذي يشكل مصدر‬ ‫أخبار القرية ‪ ،‬كذلك تم استيراد خمسة راقصات‬ ‫جميالت من أوروبا الشرقية في محاولة لتخفيف‬ ‫حدة التوتر بين الرجال وتشتيت تركيزهم ‪.‬‬ ‫رمزية األنثى كانت حاضرة بقوة من خالل‬ ‫مشهد األم المضحية والصابرة ‪ ،‬حيث قتل‬ ‫االبن األصغر ألرملة أثناء اقتتال وقع خارج‬ ‫القرية‪ .‬عندها قامت هي بدفنه في بئر ولم‬ ‫تخبر أحداً منعاً من أن تؤدي هذه الحادثة إلى‬ ‫مزيد االقتتال بين األهالي‪ ،‬وعندما علم ابنها‬ ‫االكبر بمقتل اخيه األصغر‪ ،‬بدأ بالبحث عن‬ ‫سالحه كي يذهب وينتقم ألخيه‪ .‬وأيضاً عادت‬ ‫األم لتوقف العنف‪ ،‬بإطالق رصاصة على رجل‬ ‫أبنها‪ ،‬وعزله في البيت!‬ ‫أيضا من حيل النسوة في تلك القرية لوقف‬

‫االحتقان كانت االستعانة بنبتة الحشيش عبر‬ ‫خلطها بعجينة الفطائر والحلويات‪ ،‬وإطعام‬ ‫الرجال منها‪ ،‬وفي الصباح التالي انقلبت كل‬ ‫النسوة على أديانهن األصلية‪ .‬إذ عمدت كل‬ ‫واحدة منهنّ إلى تغيير دينها‪ .‬وهكذا أصبح‬ ‫كل رجل مسلم زوجته مسيحية‪ ،‬وكل رجل‬ ‫مسيحي زوجته مسلمة ومحجبة‪ .‬المسلمة‬ ‫ارتدت الصليب وخلعت الحجاب‪ ،‬والمسيحية‬ ‫بدأت تمارس الطقوس اإلسالمية‪ ،‬جاعلين‬ ‫رجالهن في حيرة من أمرهم !‬ ‫الروح األنثوية كانت تظهر شيئا فشيئا في هذا‬ ‫الفيلم ‪ ،‬نسوة يقفن في وجه العنف واالقتسام‬ ‫الطائفي والحرب حفاظا على أزواجهن‪،‬‬ ‫أبنائهن‪ ،‬وقريتهن‪ ،‬إنها غريزة األنثى الواعية‬ ‫الحكيمة التي كانت تقودهم نحو الحفاظ على‬ ‫حياة كل شيء‪.‬‬ ‫بالمختصر هو فيلم جميل ويظهر الوجه اآلخر‬ ‫لألنثى ‪ ..‬وجه كدنا ننسى دوره المؤثر في‬ ‫المجتمع ‪ ..‬نادين لبكي أصابت الهدف وبدقة !‬

‫مع تصاعد األحداث ‪ ،‬يبرز دور هام ومؤثر من‬ ‫نساء القرية أيضا من جميع الطوائف ‪ ،‬النساء‬ ‫رفضن أن تتكرر مأساتهن ‪ ،‬خاصة وأنهن ال‬ ‫زلن في حالة حداد على اللذين قتلوا مؤخرا‬ ‫جراء هذا التناحر ‪.‬‬

‫’‪Page `43‬‬


‫أقالم‪ ..‬على حافة اإلبداع‬ ‫كتبها‪ :‬عمران عماري‬

‫مشهد عزة !‬ ‫ركز بصره على الحذاء العسكري األسود‪ ،‬وأخذ‬ ‫يرفع رأسه بحركة تحمل ما تحمله من عزة‬ ‫وكبرياء‪ ،‬تجاوز بصره الحذاء ليمعن النظر في‬ ‫البذلة الخضراء‪ ،‬وقد شابها بعض الحمرة من‬ ‫أثر الجرح في رأس العسكري نفسه‪ ،‬اآلن فقط‪،‬‬ ‫أفرج وجه الطفل عن ابسامة مشرقة رغم أن يد‬ ‫العسكري ال تفارق رقبته‪ ،‬وتحكم الخناق عليه‪..‬‬ ‫بثوبه‪.‬‬ ‫وأخيرا استقر بصره عند حزام العسكري‪ ،‬وألنه‬ ‫ألف مشاهدته عن قرب مرات ومرات‪ ،‬الحظ أن‬ ‫العصا الشهيرة التي تكون معلقة إليه دائما‪،‬‬ ‫غابت عنه للتو‪ ،‬رفع رأسه أعلى ليتحسس‬ ‫مكانها‪ ،‬لكن صاحبه لم يمهله‪ ،‬فقد هوت عليه‬ ‫العصا وألقته أرضا‪.‬‬ ‫سارع الرجل ذو البذلة العسكرية‪ ،‬وأدار الطفل‬ ‫على بطنه‪ ،‬وجمع ذراعيه خلف ظهره بجرأة قلما‬ ‫يلحظها األطفال في أمثاله‪ ،‬فأول ما سمعوه في‬ ‫أحضان أمهاتهم وفي مدارسهم أن أجبن القوم‬ ‫بني صهيون‪ ..‬أحكم وثاقه وأوقفه ليقوده إلى‬ ‫’‪Page `44‬‬

‫سيارة تقف بالجهة المقابلة من الزقاق‪ ،‬ليس‬ ‫عليه إال أن يتجاوز سحابة الدخان التي سببتها‬ ‫اإلطارات المحترقة‪ ،‬وأن يتبين موضع قدمه في‬ ‫كل خطوة ألن حجارة األطفال تمأل األرض‪..‬‬ ‫وتمأل السماء‪.‬‬ ‫في تلك الخطوات القليلة‪ ،‬بين زاويتين في‬ ‫زقاق ضيق‪ ،‬كان وجه العسكري يزيد احتقانا‬ ‫ووجه الطفل يزيد إشراقا‪ ،‬قلب االول يكاد‬ ‫ينخلع من مكانه ورأسه ال يكاد يعلو‪ ،‬وإن كان‬ ‫مغطى بكتلة من حديد‪ ،‬والطفل يبتسم في‬ ‫مشهد يستحيل على أبرع المخرجين تمثيله‪،‬‬ ‫ابتسامته تلك تحمل من الغرابة الكثير‪ ،‬أسنانه‬ ‫تطل أسفل شفتيه رويدا وكأنها شمس غزة‬ ‫تشرق من شاطئها‪ ،‬يعض على طرف شفته‬ ‫وكأنه مصعب يحمل اللواء‪.‬‬ ‫أخيرا وصال إلى مؤخرة السيارة‪ ،‬ثالثة من‬ ‫رفاق الطفل في السيارة تحيط بأعناقهم‪،‬‬ ‫ثالثة أذرعة وثالثة اخرى تهوي عليهم من كل‬ ‫صوب‪ ،‬دفعه قليال إلى السيارة‪ ،‬فرفع الطفل‬

‫قدمه اليسرى وضعه على حاشية السيارة‪ ،‬واتكأ‬ ‫عليها ليرفع الثانية…‬ ‫في هذه الثواني القالئل كان عقل العسكري‬ ‫يدير شريطا من الصور‪ ،‬السيارة تالحق‬ ‫األطفال‪ ،‬األطفال يالحقون السيارة‪ ،‬الجندي‬ ‫يتقدم إلى الزاوية وقد التصق جسده بالجدار‪،‬‬ ‫والطفل يتقدم إلى الزاوية نفسها بحجارته‪،‬‬ ‫االول يحمل درعا ويغطي رأسه بكتلة من‬ ‫الحديد‪ ،‬والثاني ينتظر إطاللة رأسه من الزاوية‬ ‫ليهوي عليها بما في يده‪ ..‬وتذكر قطرات الدم‬ ‫تسيل على بدلته‪ ،‬فأدرك سر ابتسامة الطفل‪.‬‬ ‫قاطعت ضربة اخرى على وجهه شريط التفكير‪،‬‬ ‫وأحالت الصور إلى ظالم دامس‪ ،‬فوّت عليه‬ ‫الطفل أرفع مشاهد العزة‪ ،‬فاته أن يشاهد‬ ‫الطفل وهو يرتد بعد أن استقرت قدمه الثانية‬ ‫على حاشية السيارة ويضربه برأسه في صفحة‬ ‫وجهه‪ ،‬فاته أن يرى نفسه وهو يسقط أرضا‬ ‫لكنه حتما احس بذلك‪ ،‬فاته أن يرى الرصاصة‬ ‫تستقر في صدر الفتى‪ ..‬لكنه سمعها‪.‬‬


‫رحلوا‪ ..‬لكنهم باقون بكلماتهم‬

‫مارتن لوثر كينج‪..‬‬ ‫زعيم أمريكي من أصول إفريقية‪،‬‬ ‫قس وناشط سياسي إنساني ‪،‬‬ ‫حظي بشعبية كبيرة وارتبط اسمه‬ ‫بالدعوة للحرية ونبذ العنصرية‪،‬‬ ‫فاستحق الحصول على جائزة نوبل‬ ‫للسالم‪.‬‬ ‫ولد مارتن لوثر كينج في الخامس‬ ‫عشر من يناير ‪1929‬م وتم اغتياله‬ ‫في الرابع عشر من إبريل ‪1968‬‬ ‫وما بين الميالد والوفاة حياة‬ ‫حافلة قضاها لوثر مجاهداً ومدافعاً‬ ‫عن حقوق األفارقة في الواليات‬ ‫المتحدة األمريكية‪.‬‬ ‫في ذكرى ميالده نتذكر دائما‬ ‫ذلك الحلم الذي تمناه قائال ‪ :‬إنني‬ ‫أحلم اليوم بأن أطفالي األربعة‬ ‫سيعيشون يوما في شعب ال يكون‬ ‫فيه الحكم على الناس بألوان‬ ‫جلودهم‪ ،‬ولكن بما تنطوي عليه‬ ‫أخالقهم‪.‬‬ ‫أقواله ‪:‬‬

‫’‪Page `46‬‬


‫حافظوا على نظافة مدينتكم‬ ‫كتبها‪ :‬فارس المالح‬

‫القيادة‬

‫نحرص في مجلتنا هذه على تخصيص‬ ‫مساحة خضراء لعلنا نسهم بشكل أو‬ ‫بآخر في نشر بعض الثقافة البيئية التي‬ ‫باتت ضرورية في عالم يغرق بالتلوث ‪.‬‬ ‫حديثنا هذه المرة عن سيارتك ‪ ..‬نعم‬ ‫انت بالتحديد !‬ ‫ففي حال كنت تمتلك سيارة ‪ ..‬لها ‪4‬‬ ‫إطارات ‪ ..‬وكانت هذه السيارة تعمل‬ ‫على مشتقات البترول ‪ ..‬فأنت مدعو‬ ‫للقراءة بتمعن ‪:‬‬

‫’‪Page `48‬‬

‫بداية تجنب الضغط بقوة وبشكل مفاجئ على‬ ‫دواسة الوقود لالنطالق بسرعة كبيرة يعني‬ ‫‪ 5‬دقائق لن تقدم ولن تؤخر بل ستحولك إلى‬ ‫ملوث شرس للبيئة ‪ ،‬هذا الحماس لن يستهلك‬ ‫وقوداً أكبر فحسب‪ ،‬بل سيدفع بكمية غير‬ ‫عادية من غاز ثاني أوكسيد الكربون من العادم‬ ‫لتزيد من تلوث الهواء‪ .‬وعند المقارنة نجد أن‬ ‫انطالقة واحدة بقوة على النحو الذي ذكرنا‬ ‫تساوي قيادة عادية لمدة نصف ساعة كاملة‪.‬‬ ‫ومن نفس المنطلق فإن الضغط على المكابح‬ ‫بقوة (عند التوقف المفاجئ) يحدث نسبة كبيرة‬ ‫من التلوث ال يحدثها توقف السيارة بهدوء‪.‬‬ ‫ أهمية االلتزام بالسرعات المحددة من قبل‬‫المرور‪ ،‬فالسير بسرعة ‪ 60‬كلم‪ /‬ساعة يستهلك‬ ‫وقوداً أقل من السير بسرعة ‪ 100‬كلم‪ /‬ساعة‪.‬‬

‫ التخطيط لمواعيد قيادتك السيارة‪ ،‬هو‬‫األفضل إذا أمكن ذلك‪ .‬وذلك لتجنب ساعات‬ ‫الذروة وبالتالي الزحام الشديد خالل هذه‬ ‫الفترة اليوم‪ ،‬فالسير أثناء الزحام يفرض على‬ ‫السائق االنطالق والتوقف ثم االنطالق والتوقف‬ ‫وهكذا‪ ،‬وهذه العملية تزيد من استهالك‬ ‫الوقود وبالتالي يزداد التلوث‪.‬‬ ‫ الجمع بين مشوارين أو أكثر مرة واحدة إذا‬‫أمكن ذلك‪ ،‬فالمحركات تقل انبعاثاتها كلما‬ ‫كانت دافئة‪ ،‬بينما تزداد انبعاثاتها في حال‬ ‫التوقف ثم تشغيلها مرة أخرى‪.‬‬ ‫ تجنب الحمل الزائد على السيارة فهو حمل‬‫زائد على البيئة أيضاً‪ .‬خاصة إذا كانت سيارتك‬ ‫تحمل أغراضاً ال داعي لوجودها في حقيبة‬ ‫السيارة‪ ،‬فإن ذلك يجبر المحرك على بذل‬


‫جهداً أكبر لالنطالق بالسرعة المطلوبة فيزيد‬ ‫استهالك الوقود والغاز المنبعث‪.‬‬

‫غاز الفريون في حد ذاته له انبعاثات مضرة‬ ‫بالبيئة‪ .‬لكن هذه المشكلة يمكن التقليل من‬ ‫أضرارها إلى حد كبير من خالل عدم االعتماد‬ ‫الكلي على التكييف‪ ،‬خاصة مع بداية التشغيل‪،‬‬ ‫فالسيارة الواقفة تحت اشعة الشمس يمكن‬ ‫تهويتها قبل تشغيل المكيف عن طريق فتح‬ ‫النوافذ أو تشغيل المكيف على درجة منخفضة‬ ‫أو حتى تشغيله على وضعية التهوية‪.‬‬

‫ قد يفاجأ البعض عندما يعرف أن مكيف‬‫الهواء الموجود في السيارة أيضاً يؤثر سلبا‬ ‫على البيئة‪ ،‬حيث إن السيارات في المناطق‬ ‫الحارة ال تكاد تخلو من مكيف للهواء‪ .‬وهذا‬ ‫المكيف يستهلك نصيباً ليس بالقليل من‬ ‫الوقود‪ .‬ومع ارتفاع حرارة الجو يضطر السائق‬ ‫لرفع درجة التبريد داخل السيارة وترتفع‬ ‫معه الحرارة في الجو خارج السيارة وترتفع‬ ‫بالتالي نسبة استهالك الوقود‪ .‬ناهيك عن أن‬

‫الصيانة‬

‫ ألصحاب السيارات التي تسير بناقل حركة‬‫عادي يجب مراعاة تغيير ناقل السرعة األعلى‬ ‫في أقرب وقت‪ ،‬حيث إن السير على سرعة‬ ‫واحدة مسافة أطول مما يطيقه المحرك يزيد‬ ‫من عدد دوراته دون فائة مما يضر بالمحرك‪.‬‬

‫يعد كتيب المعلومات الخاص بالسيارة من‬ ‫أهم المصادر التي يحصل منها السائق على‬ ‫الطريقة األفضل الستخدام السيارة‪ .‬فهو‬ ‫يحتوي على مواعيد الصيانة الدورية ومعدالت‬ ‫تغيير الزيت والمكابح وباقي عناصر الصيانة‬ ‫الدورية التي تطيل عمر السيارة وتحافظ عليها‪،‬‬ ‫ونذكر بعض العناصر التي تساهم في الحد من‬

‫تلوث البيئة ومنها‪:‬‬ ‫ اإلطارات الممتلئة أفضل للبيئة‪ ،‬فاإلطارات‬‫الممتلئة بالهواء تستهلك وقوداً أقل من‬ ‫غيرها‪ .‬لكن كثيراً منا ال يعرف أن اإلطارات تفقد‬ ‫ما يعادل رط ً‬ ‫ال (‪ 453‬جراماً) من حجم الهواء‬ ‫الداخلي كل شهر‪ .‬لذلك يجب فحص اإلطارات‬ ‫بين حين وآخر وتزويدها بالهواء خاصة مع‬ ‫األحمال الزائدة‪.‬‬ ‫ تغيير الزيت في مواعيده المحددة يحمي‬‫محرك السيارة ويقلل من العوادم المنبعثة‬ ‫المضرة بالبيئة‪ .‬كذلك الحال بالنسبة لباقي‬ ‫الزيوت مثل زيت الجير والفرامل وغيرهما‪.‬‬ ‫ ضبط زوايا اإلطارات يساعد على انطالق‬‫السيارة بسرعة أكبر فال تبذل طاقة أكبر‬ ‫لالنطالق‪.‬‬

‫’‪Page `49‬‬


‫إذا ما عندك فكرة ‪ ..‬خلي يصير عندك!‬

‫برز اللون األبيض‪/‬األبيض اللؤلؤي‬ ‫كأكثر األلوان شعبية إلى جانب اللون‬ ‫الفضي فيما يتعلق باأللوان المفضلة‬ ‫للسيارات على مستوى العالم وذلك‬ ‫وفقاً لتقرير دوبونت العالمي ألكثر‬ ‫ألوان السيارات شعبية ‪ ، 2011‬الذي‬ ‫صدر مؤخراً‪ .‬وأسهمت الزيادة الكبيرة‬ ‫في اإلقبال على اللون األبيض‪/‬‬ ‫األبيض اللؤلؤي حول العالم خالل‬ ‫العام الجاري في تفوق هذا اللون على‬ ‫اللونين األسود والرمادي اللذان كانا‬ ‫ينافسانه منذ فترة طويلة‪ ،‬لينضم‬ ‫بذلك إلى اللون الفضي في صدارة‬ ‫ألوان السيارات المفضلة في العالم‬ ‫ضمن تقرير هذا العام‪ .‬ويُعد تقرير‬ ‫دوبونت‪ ،‬في عامه الـ ‪ ،59‬األطول من‬ ‫نوعه واألوسع انتشاراً في هذا القطاع‪،‬‬ ‫حيث يتضمن تصنيفات شعبية ألوان‬ ‫السيارات واالتجاهات اإلقليمية ألبرز‬ ‫‪ 11‬منطقة عالمية في مجال السيارات‪.‬‬

‫تقرير دوبونت العالمي ألكثر ألوان السيارات شعبية ‪2011‬‬ ‫’‪Page `50‬‬

‫ا‬ ‫أل‬ ‫ب‬ ‫ي‬ ‫ض ‪ ..‬أ‬

‫حلى!‬


‫ألوان السيارات األكثر تفضي ً‬ ‫ال على مستوى‬ ‫العالم بحسب تقرير دوبونت‬ ‫‪ -1‬األبيض نسبة متعادلة ‪22%‬‬ ‫‪ -2‬األسود‪/‬األسود ذو التأثيرات – ‪20%‬‬ ‫‪ -3‬الرمادي‪13% -‬‬ ‫‪ -4‬األحمر‪7% -‬‬ ‫‪ -5‬األزرق‪6% -‬‬ ‫‪ -6‬البني‪/‬البيج‪5% -‬‬ ‫‪ -7‬األخضر‪2% -‬‬ ‫‪ -8‬األصفر‪/‬الذهبي‪1% -‬‬ ‫‪ -9‬ألوان أخرى‪2% -‬‬

‫وفي العام الماضي‪ ،‬حل اللون األبيض‪/‬األبيض‬ ‫اللؤلؤي ثالثاً إلى جانب اللون الرمادي ضمن‬ ‫تصنيف ألوان السيارات على مستوى العالم‬ ‫بنسبة ‪ ،16%‬لكن شعبيته المستمرة في أمريكا‬ ‫الشمالية جنباً إلى جنب مع شعبيته المتزايدة‬ ‫في أوروبا والصين وكوريا وأمريكا الجنوبية‬ ‫وجنوب أفريقيا‪ ،‬ساهمت في زيادة نسبة‬ ‫اإلقبال عليه عالمياً لتصل إلى ‪ .22%‬أما اللونين‬ ‫األسود والرمادي فتراجعا إلى المرتبتين الثالثة‬ ‫والرابعة على التوالي في تقرير هذا العام‪ ،‬مع‬ ‫تعزيز اللونين األحمر واألزرق لمكانتيهما في‬ ‫المرتبة الخامسة والسادسة على التوالي‪.‬‬ ‫وقالت نانسي لوكهارت‪ ،‬مدير تسويق األلوان‬ ‫في شركة دوبونت‪ :‬كان اللون األبيض‪/‬‬ ‫األبيض اللؤلؤي على الدوام من ألوان‬ ‫السيارات المفضلة‪ ،‬وشهدنا نقلة كبيرة غير‬ ‫متوقعة في شعبيته هذا العام‪.‬‬ ‫ولطالما تم تصنيف اللونين الفضي واألسود‬ ‫في رأس قائمة ألوان السيارات األكثر شعبية‪.‬‬ ‫إال أنه خالل السنوات القليلة الماضية‪ ،‬تنامت‬ ‫مكانة اللون األبيض‪/‬األبيض اللؤلؤي باطراد‬ ‫خارج أمريكا الشمالية‪ .‬وفي العام الجاري‪،‬‬ ‫تقدم هذا اللون بأكثر من ‪ 4‬نقاط مئوية‬ ‫وفقاً للوكهارت‪ ،‬حيث تقول‪ :‬كان هناك زيادة‬ ‫في معدالت إقبال المستهلكين على اللون‬ ‫األبيض‪ ،‬ويقوم مستهلكو منتجاتنا األصلية‬ ‫بتلبية طلبات عمالئهم من خالل المظهر‬ ‫الالفت الذي يعكسه هذا اللون على السيارات‪.‬‬ ‫وكان اللونان الفضي واألسود من بين أفضل‬ ‫األلوان التي تعكس الفخامة‪ ،‬إال أن شعبية‬ ‫اللون األبيض ازدادت في هذا المجال‪ ،‬كما‬ ‫انتشر االتجاه العام للفخامة ليصل إلى عدد‬ ‫كبير من أنواع السيارات‪ .‬ومن المتوقع أن‬ ‫تنتشر رغبة الحصول على لمسة فاخرة للسيارة‬ ‫على المستوى العالمي‪ ،‬حيث يبدو اللون‬ ‫األبيض الكالسيكي‪ /‬األبيض اللؤلؤي عنصراً‬ ‫هاماً وملهماً في إضفاء لمسة متميزة على‬ ‫التصاميم الفاخرة للسيارات‪.‬‬ ‫حس اللون‬ ‫باإلضافة إلى النسخة التاسعة والخمسين‬ ‫من تقرير دوبونت العالمي السنوي لأللوان‬ ‫المفضلة للسيارات‪ ،‬تُقيم دوبونت عرض‬ ‫سنوي إلتجاهات األلوان لمشاركة الشركات‬ ‫العالمية الرائدة في صناعة السيارات والتي‬ ‫تسعى إلى تطوير لوحات ألوان للسيارات‬ ‫المستقبلية‪ .‬وتبرز مجموعة ألوان العام بعنوان‬

‫حس اللون حيوية وإنفعاالت األلوان‪ .‬وتلعب‬ ‫الحواس دورا مهما في تحديد اللون الصاخب‬ ‫أو الهادئ‪ ،‬القوي أو الحزين‪ ،‬الغريب أو األنيق ‪..‬‬ ‫يضم عرض دوبونت إلتجاهات األلوان ‪2011‬‬ ‫أربع مجموعات‪ ،‬على النحو التالي ‪:‬‬ ‫‪ :Déjà vu‬تتميز ألوان هذه المجموعة بأنها‬ ‫حادة وذات مغزى‪ ،‬حيث تعيد دوبونت إحياء‬ ‫إصدارات مماثلة من هذه األلوان‪ .‬وترمز‬ ‫األلوان الحمراء والخضراء الغنية والتاريخية‪،‬‬ ‫مثل اللون األخضر المخملي وفالشباك إلى‬ ‫التفكير والتراث والراحة واإلستقرار‪ .‬وتضفي‬ ‫التأثيرات البراقة الجديدة واأللوان الشديدة‬ ‫بعضا من الحداثة على اللونين األحمر الداكن‬ ‫واألبيض‪.‬‬ ‫‪ :Sound of Silence‬على الرغم من أن ألوان‬ ‫هذه المجموعة صامتة وهادئة قليال‪ ،‬إال أنها‬ ‫تعتزم ترك بصمتها في عالم ألوان السيارات‪.‬‬ ‫ويعتقد أن السيارات الهجينة الصديقة‬ ‫للبيئة والتكنولوجيات الموفرة للطاقة تعتبر‬ ‫مصدر االلهام للمستقبل‪ .‬وتتأثر هذه األلوان‬ ‫بمجموعة ألوان الطبيعة وعلم التكنولوجيا‬ ‫الذي يشهد نموا سريعا‪.‬‬ ‫‪ :Touch of Blue‬تركز هذه المجموعة‬ ‫على السمات العاطفية الشديدة لأللوان‬ ‫المستوحاة من البيئة‪ .‬وتلهم اإلكسسوارات‬ ‫المنزلية والتصميمات الداخلية األلوان الزرقاء‬ ‫المشرقة والغنية في هذه المجموعة‪ .‬كما‬ ‫تمثل الموضة مصدر إلهام آخر لأللوان‪ ،‬ال‬ ‫سيّما درجات األلوان الخافتة لألزرق الباهت‬ ‫واللون الضارب إلى الرمادي‪ .‬ويجعل اإلحساس‬ ‫باأللفة والنبضات المثيرة لأللوان المعدنية‬ ‫وتدرجاتها منها مجموعة مفضلة عبر كافة‬ ‫شرائح السيارات‪.‬‬ ‫‪ :Matter of Taste‬توفر األلوان المبالغ فيها‬ ‫وغير المألوفة في هذه المجموعة قائمة‬ ‫إبداعية من األلوان التي تسلط الضوء‬ ‫على األذواق الدولية‪ .‬وتضفي تدرجات‬ ‫األلوان القوية من األصفر واألخضر والوردي‬ ‫والبنفسجي عنصر اإلثارة إلى هذه المجموعة‬ ‫الجريئة‪ .‬وتعد ألوان الكراميل واليوسفي‬ ‫وغيرها من األلوان الجذابة ملفتة للنظر‬ ‫ومثالية إلطالق السيارات الجديدة وألوان‬ ‫العالمات التجارية والنماذج التصورية من‬ ‫السيارات واإلصدارات المحدودة وسوق‬ ‫السمكرة و إعادة الطالء‪.‬‬ ‫’‪Page `51‬‬


‫حدث في مثل هذا الشهر‬

‫ديسمبر‬ ‫‪7‬‬ ‫‪ 1‬دي‬ ‫في سمب‬ ‫ر‬ ‫‪3‬‬ ‫‪0‬‬ ‫خ‬ ‫‪- 20‬‬ ‫طاب‬ ‫لألطفال عن قبول الرئي‬ ‫س‬ ‫ال‬ ‫ه‬ ‫ب‬ ‫حمل‬ ‫والق‬ ‫فرنس‬ ‫لقرار‬ ‫لنسوات ا رموز دين رسمي ي ي جا‬ ‫ك‬ ‫ش‬ ‫ي‬ ‫ل‬ ‫و‬ ‫ي‬ ‫يهودية‪ .‬ة مث‬ ‫راك‬ ‫صي‬ ‫ل الصلبا بعدم ال يعلن‬ ‫س‬ ‫ن‬ ‫ماح‬ ‫والح‬ ‫جاب ا‬ ‫إل‬ ‫س‬ ‫المي‬

‫‪ 2‬ديس‬ ‫مبر ‪42‬‬ ‫‪9‬‬ ‫‪1‬‬ ‫ت‬ ‫بمدي‬ ‫شغ‬ ‫إن نة شيكاغو األ يل أول‬ ‫م‬ ‫ف‬ ‫ا‬ ‫ع‬ ‫ل‬ ‫مر‬ ‫ريكو‬ ‫نووي ف‬ ‫يكية بإ‬ ‫فيرمي‪.‬‬ ‫شراف العالم ا ي العالم‬ ‫إليطالي‬

‫‪ 26‬ديسمبر ‪ - 2004‬زلزال‬ ‫في المحيط الهندي يؤدي‬ ‫إلى نشوء تسونامي أدى إلى‬ ‫مقتل ‪ 229866‬شخصًا في‬ ‫ماليزيا وإندونيسيا والهند‬ ‫وتايالند وبنغالديش‪.‬‬

‫’‪Page `52‬‬

‫‪6‬د‬ ‫ا يسمبر‬ ‫‪1956‬‬ ‫ل‬ ‫قوات ا‬ ‫أفريق لجنوب‬ ‫ية‬ ‫تعتقل‬ ‫ن‬ ‫يلسون‬ ‫و‪ 156‬مانديال‬ ‫م‬ ‫بسبب ن رفاقه‬ ‫ش‬ ‫ن ا‬ ‫السياسي طاتهم‬ ‫ة الم‬ ‫ناهضة‬ ‫لنظام‬ ‫العن الفصل‬ ‫ص‬ ‫ري في‬ ‫جنوب أ‬ ‫فريقيا‪.‬‬


‫‪December‬‬ ‫فى‬ ‫مثل ه‬ ‫ذا‬ ‫ا‬ ‫ل‬ ‫ي‬ ‫و‬ ‫م‬ ‫‪1‬د‬ ‫يسمبر‬ ‫‪1981‬‬ ‫تم ا‬ ‫إلعالن‬ ‫رسميًا‬ ‫عن ا‬ ‫كتشاف‬ ‫ف‬ ‫ي‬ ‫ر‬ ‫ا‬ ‫و‬ ‫س‬ ‫إليدز‪.‬وت‬ ‫هذا ال م اعالن‬ ‫يوم‬ ‫عام هو من كل‬ ‫يو‬ ‫العالمى م االيدز‬ ‫ب‬ ‫ش‬ ‫ريطه‬ ‫األ‬ ‫حمر ش‬ ‫عاراً له‪.‬‬

‫‪7‬‬ ‫ديسمبر ‪ 1941‬قوات‬ ‫البحرية اإلمبراطورية‬ ‫ا‬ ‫ليابانية تقوم بهجوم‬ ‫ع‬ ‫لى‬ ‫ا‬ ‫لق‬ ‫اعدة العسكرية‬ ‫األمر‬ ‫يكية في بيرل هاربر‬ ‫في‬ ‫جزيرة أواهو في جزر‬ ‫ه‬ ‫اوا‬ ‫ي‪،‬‬ ‫وأ‬ ‫دى‬ ‫الهجوم إلى‬ ‫ت‬ ‫دم‬ ‫ير‬ ‫كا‬ ‫مل األسطول‬ ‫األ‬ ‫مر‬ ‫يكي‪.‬‬

‫‪8‬‬ ‫ديسمبر‬ ‫‪8‬‬ ‫‪19 7‬‬ ‫إندالع‬ ‫ا‬ ‫النتفاضة‬ ‫الف‬ ‫لسطينية‬ ‫ول‬ ‫األ ى‪.‬‬

‫‪29‬‬ ‫ديسمبر‬ ‫‪9‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪- 75‬‬ ‫صدو‬ ‫ب ر قانون‬ ‫ريطا‬ ‫ح ني يضع‬ ‫دًا للتم‬ ‫ييز بين‬ ‫الجن‬ ‫ا سين في‬ ‫ألجو‬ ‫ال ر‪ ،‬ونص‬ ‫قانون‬ ‫المرأ على حق‬ ‫ه با‬ ‫على لحصول‬ ‫أ‬ ‫م‬ ‫أل جر ساو‬ ‫جر ال‬ ‫ر‬ ‫ج‬ ‫ل‪ ،‬كما‬ ‫يمنح‬ ‫مت ها حقو ًقا‬ ‫ا ساوية في‬ ‫ل‬ ‫عمل وال‬ ‫وأصب مجتمع‪،‬‬ ‫ح‬ ‫التمييز‬ ‫بين ال‬ ‫ن‬ ‫س‬ ‫ج ين‬ ‫من قبل‬ ‫أصحاب‬ ‫العمل‬ ‫أمر غير‬ ‫قانوني‬ ‫ويعاقب‬ ‫عليه ا‬ ‫لقانون‪.‬‬

‫في‬ ‫إم مثل‬ ‫ه‬ ‫ذ‬ ‫ا‬ ‫ارا‬ ‫ال‬ ‫وال ت أبوظب يوم‬ ‫‪2‬‬ ‫دي‬ ‫ي‬ ‫فجي‬ ‫رة تحت ودبي وا سمبر‬ ‫‪1‬‬ ‫‪7‬‬ ‫ل‬ ‫ا‬ ‫شار‬ ‫سم‬ ‫‪ 19‬ت‬ ‫دولة ا قة وعج م إع‬ ‫ال‬ ‫ن‬ ‫إل‬ ‫م‬ ‫ا‬ ‫ا‬ ‫م‬ ‫ارات الع ن وأم ال تحاد‬ ‫ق‬ ‫ر‬ ‫ي‬ ‫ب‬ ‫ي‬ ‫و‬ ‫ة المت ين‬ ‫حدة‪.‬‬ ‫’‪Page `53‬‬


‫قل لي ما هي جواربك ‪..‬‬ ‫أقل لك من أنت!‬

‫ب�ضم القاف‬

‫’‪Page `54‬‬

‫بعد انتشار الكثير من التحاليل‬ ‫والدراسات السخيفة المتعلقة بطبيعة‬ ‫النفس البشرية ومدلوالت الحركة‬ ‫والتصرفات وكل شاردة وواردة تتعلق‬ ‫بالشخص ‪ ..‬وبعد ما سبق من عناوين‬ ‫رنانة مثل ‪ :‬اعرف شخصيتك من خالل‬ ‫مأكلك ‪ ..‬او من خالل مشربك ‪ ..‬او‬ ‫من خالل طريقة نومك ‪ ..‬او من خالل‬ ‫طريقة تنفسك ‪ ..‬او من خالل طريقة‬ ‫دخولك إلى المصعد ‪ ..‬أو من خالل نوع‬ ‫ثورتك ‪ ..‬أو ‪ ..‬أو ‪ ..‬أو ‪ ..‬ألخ !‬


‫وعلى مبدأ ‪ :‬ليس هناك أحد أفضل من‬ ‫أحد‪ ..‬وكلنا متساوون في حرية وضع التقارير‬ ‫والدراسات ‪ ..‬وتماشيا مع ما يشهده العالم‬ ‫من كثرة المحللين والمفسرين ‪ ..‬قررنا طرح‬ ‫تحليل جديد كليا بعنوان ‪ :‬أعرف شخصيتك‬ ‫من خالل جواربك ‪ ...‬او دالغاتك !!‬ ‫التحليل يقول ‪:‬‬ ‫إن كنت من محبين الجوارب الطويلة فهذا‬ ‫دليل على أنك شخص أمين وكاتم للسر ‪..‬‬ ‫وتتمتع ببعد النظر والرؤية المستقبلية‬ ‫للقادم من األيام !‬ ‫وإن كنت من محبي القصيرة فأنت خجول‬ ‫ومتواضع ‪ ..‬ليس لديك مطالب هامة إال‬ ‫األكل والشرب والعيش بهناء !‬ ‫إن كنت من محبين الجوارب الحريرية فأنت‬ ‫عاطفي وحساس ونبيل وفي بعض األحيان‬ ‫ارستقراطي ال تحب الفوضى والتجمعات التي‬ ‫قد تشكل خطرا على جواربك !‬ ‫أما إذا كنت من محبين الجوارب الملونة فأنت‬

‫ذو قلب يفيض بالمرح والبهجة والسرور ‪..‬‬ ‫وتتمنى دوام الفرح دائما وأبدا!‬ ‫أما الصوفية أي المصنوعة من مادة الصوف‬ ‫(وليس شيء آخر) فهذا دليل على أنك‬ ‫حنون ودافئ !‬ ‫أما إذا كان كل جارب لون ‪ ..‬فهذا يدل على‬ ‫عدة أمور قد تكون أحدها ‪:‬‬ ‫أولها ‪ :‬أنك ازدواجي وتحب الكيل‬ ‫بمكياليين ‪..‬‬ ‫ثانيها ‪ :‬أو أنك تعشق الالمباالة ‪..‬‬ ‫ثالثها ‪ :‬او أنك مصاب بعمى األلوان !‬ ‫وفي حال كان هناك ثقب في الجوارب ‪..‬‬ ‫فأنت شخص خنوع وتترك مجاال للتدخالت‬ ‫الخارجية في حياتك الشخصية !‬ ‫وفي حال كان عندك ‪ 100‬جارب وكلها من‬ ‫ذات اللون فأنت شخص نمطي جامد ال‬ ‫يعشق التغيير وال تتناسب مع الحركات‬ ‫الربيعية التي ضربت العالم !‬ ‫وفي حال كان لديك أكثر من ‪ 150‬جارب ‪..‬‬

‫فهذا دليل على انك شخص مبذر ‪..‬‬ ‫إن كنت من عشاق اللون أبيض فأنت طيب‬ ‫القلب ودرويش والقط يأكل عشاك‬ ‫وإن كنت من عشاق اللون األسود ‪ ..‬فهذا‬ ‫دليل على أنك غامض وتقتل القط إن جاء‬ ‫ليأكل عشاك!‬ ‫وإن كنت تفضل اللون األحمر ‪ ..‬فأنت‬ ‫رومانسي جداااا ‪ ..‬تستطيع أن تعيش الحالة‬ ‫حتى في أقصى الظروف المناخية !‬ ‫إن كنت ممن يحبون إظهار جواربهم في‬ ‫الجلوس وجعلها على مرمى النظر ‪ ..‬فأنت‬ ‫شخص مغرور وعاشق للمظاهر ‪.‬‬ ‫أما إذا كانت الجوارب ذو رائحة كريهة فأنت‬ ‫حتما إرهابي ومسلح بأقدم أنواع األسلحة !‬ ‫وإن كنت ال تمتلك جرابات ‪ ..‬فأنت ال تحب‬ ‫ارتداء األحذية ‪ ..‬وال تحب القيود ‪ ..‬ترتدي‬ ‫ما يسهل نزعه كي ترفعه وقت الشدة ‪..‬‬ ‫وتقذف عدوك به في مشهد يولد من رحم‬ ‫العصر!‬ ‫’‪Page `55‬‬


‫الشباب‬ ‫هدوء ‪..‬‬ ‫حد‬ ‫بكل‬ ‫‪ ..‬وصادفت أ ت الدولة‬ ‫تمشي‬ ‫ممتلكا‬ ‫ت‬ ‫ى‬ ‫ن‬ ‫ك‬ ‫إحد‬ ‫إن‬ ‫‪ ..‬وخذ‬ ‫ع رسومه على ل هدوء‬ ‫يض‬ ‫منه بك‬ ‫حلو لك‬ ‫ء اقترب‬ ‫سم ما ي‬ ‫‪ ..‬رجا‬ ‫خ ‪ ..‬وار‬ ‫بهية ‪..‬‬ ‫أداة الب‬ ‫طلته ال‬ ‫لقلم او‬ ‫ط على‬ ‫دوات ‪..‬‬ ‫ا‬ ‫خطو‬ ‫تلك األ‬ ‫من رسوم و ‪ .‬اعد له‬ ‫تنتهي ‪.‬‬ ‫وعندما‬ ‫صرف !!‬ ‫و ان‬

‫’‪Page `56‬‬


‫نهر الجنون‬

‫األخ الكريم ‪ ..‬حضاري ‪ ..‬ال يحب مخالفة القانون ‪ ..‬نسي أنه يعيش في‬ ‫بالد المشرق ‪ ..‬أوقف سيارته بشكل سليم ‪ ...‬وترجل منها بسالم وذهب!‬ ‫ما هي إال دقائق حتى تكاثفت سيارات الشعب عشاق المخالفة من كل‬ ‫حدب وصوب ‪ ..‬خرقوا القانون ‪ ..‬وحبسوه ‪..‬‬ ‫هذا هو جزاء من ال يشرب من نهر الجنون !!‬

‫أخ‬

‫ي المعاكس ‪ ..‬عن‬

‫ماكو مخ ‪..‬‬

‫حاول أفالطون أن يجد تحليال لهذه الحالة ‪ ..‬لكنه‬ ‫لم يفلح ‪ ..‬اجتمع مع مجمع العلماء والمفكرين ‪..‬‬ ‫كذلك ال فائدة ‪..‬‬ ‫ماكو مخ ‪ ..‬من هو المقصود ‪ ..‬صاحب السيارة ‪..‬‬ ‫أم المتلقي ‪ ..‬أم من بالتحديد ؟‬ ‫اسئلة كثيرة بحاجة إلجابة !!‬

‫دك‬ ‫مسجلة قديمة ؟!‬

‫على‬ ‫طريق المغرب ال‬ ‫سريع باتجاه الكوي‬ ‫ت‬ ‫‪..‬‬ ‫ا‬ ‫باال‬ ‫نت‬ ‫س‬ ‫صب‬ ‫تم‬ ‫ت‬ ‫اع‬ ‫ه‬ ‫إلى شري‬ ‫ذه اللوحة ‪ ..‬أخي ال‬ ‫ط كذا وكذا للش‬ ‫يخ‬ ‫ف‬ ‫ال‬ ‫ن‬ ‫ا‬ ‫لف‬ ‫ينا‬ ‫ي‬ ‫معاكس ‪ ..‬أنصحك‬ ‫الن‬ ‫ي‬ ‫ع قرص‬ ‫‪ ..‬أ‬ ‫خذت أقصى اليمي‬ ‫ت نفسي ‪ ..‬نظرت‬ ‫يم‬ ‫ين‬ ‫ي‬ ‫وي‬ ‫سار‬ ‫ي‬ ‫إل‬ ‫ن مسرعا ‪ ..‬فركت‬ ‫ى أرقام‬ ‫حدود الكويت !‬ ‫السيارات ‪ ..‬تأكد‬ ‫ت‬ ‫أ‬ ‫نن‬ ‫ي‬ ‫ال‬ ‫أز‬ ‫ال‬ ‫د‬ ‫اخل‬ ‫أخي واضع اللوحة‬ ‫‪ ..‬ما الذي جنيته م‬ ‫ن‬ ‫ه‬ ‫ذه‬ ‫ا‬ ‫لن‬ ‫صي‬ ‫حة‬ ‫وباعتقادك هل‬ ‫‪ ..‬ومن‬ ‫سيقوم أخوك المع‬ ‫أنت لكي تقوم بع‬ ‫اك‬ ‫مل‬ ‫س‬ ‫ية‬ ‫ا‬ ‫ب‬ ‫لن‬ ‫سم‬ ‫صح‬ ‫اع‬ ‫ش‬ ‫هذ‬ ‫ه؟‬ ‫وهل تعتقد‬ ‫ريط ال‬ ‫أن صديقك المع‬ ‫اك‬ ‫شيخ سابق الذكر ؟‬ ‫س‬ ‫لد‬ ‫يه‬ ‫م‬ ‫سج‬ ‫لة لي‬ ‫بعصر اآل‬ ‫شغل بها هذا الشري‬ ‫ي باد يا صديقي ا‬ ‫ط‬ ‫لنا‬ ‫‪..‬‬ ‫صح‬ ‫أال‬ ‫؟!‬ ‫ت‬ ‫عل‬ ‫م‬ ‫أ‬ ‫ننا‬ ‫لح‬ ‫أصبحنا‬ ‫سن الحظ أنني ال‬ ‫تقطت هذه الصو‬ ‫رة‬ ‫قب‬ ‫ل‬ ‫أ‬ ‫وأ‬ ‫ن‬ ‫حف‬ ‫يت‬ ‫اد‬ ‫م‬ ‫ي‬ ‫إزا‬ ‫‪ ..‬لكي‬ ‫لتها ‪ ..‬هذه الصو‬ ‫يعلموا بأي العص‬ ‫ور‬ ‫ا‬ ‫لح‬ ‫جر‬ ‫ية‬ ‫رة سأريها ألوالدي‬ ‫كن‬ ‫ت‬ ‫أعيش !!‬

‫’‪Page `57‬‬


‫كالم‬ ‫‪+‬‬ ‫أنثى‬ ‫‪+‬‬ ‫كالم‬ ‫‪+‬‬ ‫أنثى‬ ‫=‬ ‫ال ثرثرات لذيذة‬ ‫َم‬ ‫ال‬ ‫ح‬ ‫ألشواك ناعمة‬ ‫ُ‬ ‫وال ة ف‬

‫’‪Page `58‬‬

‫ح‬ ‫ي‬ ‫ال‬ ‫ا‬ ‫و‬ ‫ل‬ ‫والجما ة في ال فم‪..‬‬ ‫ل في األ عين‪..‬‬ ‫نف‪..‬‬


‫أوين‬

‫ويلسن ن‬

‫جم العام‬

‫ي تقدمها‬

‫العام الت‬ ‫وية نجم‬ ‫زتها السن‬ ‫ب المرشح‬ ‫ي منح جائ‬ ‫ثل والكات‬ ‫جلة فاريت‬ ‫م‬ ‫م‬ ‫عام إلى ال‬ ‫هوليوود‬ ‫قررت م‬ ‫بي هذا ال‬ ‫هم نجوم‬ ‫هرجان د‬ ‫تبر أحد أ‬ ‫ن خالل م‬ ‫الذي يُع‬ ‫ن ويلسن‬ ‫م‬ ‫سكار أوي‬ ‫جائزة األو‬ ‫ل‬ ‫ل زوالندر‬ ‫الهامة مث‬ ‫وميديين‪.‬‬ ‫م‬ ‫ال‬ ‫ي من األف‬ ‫الك‬ ‫ي باريس‪.‬‬ ‫طولة العد‬ ‫ف الليل ف‬ ‫سن في ب‬ ‫رز ومنتص‬ ‫شارك ويل‬ ‫ينغ كراش‬ ‫و‬ ‫ومز وويد‬ ‫كوميديا‪،‬‬ ‫ل تينينبا‬ ‫ن أفالم ال‬ ‫يا‬ ‫وذا رو‬ ‫العديد م‬ ‫إلى جانب‬ ‫شاركته في‬ ‫‪،Buddy‬‬ ‫ويلسن م‬ ‫‪Comed‬‬ ‫يُعرف عن‬ ‫يعرف بـ‪y‬‬ ‫هوليوود‪،‬‬ ‫و‬ ‫ئية‪ ،‬أو ما‬ ‫هر نجوم‬ ‫نا‬ ‫ش‬ ‫ث‬ ‫وأ‬ ‫بطولة ال‬ ‫العالمية‪،‬‬ ‫ي‪ ،‬ووصو ًال‬ ‫ال‬ ‫ت‬ ‫ة‬ ‫ذا‬ ‫ي‬ ‫السينمائ‬ ‫دي مورف‬ ‫ن الوجوه‬ ‫يلر‪ ،‬إلى إي‬ ‫العديد م‬ ‫م بين ست‬ ‫في أفالم‬ ‫يقه القدي‬ ‫مشاركته‬ ‫ًا من صد‬ ‫إلى جانب‬ ‫بدء‬ ‫ي تشان‪،‬‬ ‫وتشويق‬ ‫حركة جاك‬ ‫الم حركة‬ ‫ال‬ ‫م‬ ‫إلى نج‬ ‫يدية‪ ،‬وأف‬ ‫سية كوم‬ ‫ة‪ ،‬ورومان‬ ‫درامي‬

‫باريمور تتصدر قائمة‬ ‫نجوم هوليوود األقل‬ ‫تحقيقا للعوائد‬ ‫تصدرت الممثلة األمريكية درو باريمور قائمة مجلة‬ ‫فوربس السنوية للممثلين األقل تحقيقا للعوائد مقارنة‬ ‫بأجورهم‪ .‬وكشفت المجلة األمريكية عن أن الممثلة‬ ‫بطلة فيلمي جوينج ذا ديستانس (المسافات البعيدة) و‬ ‫ويب إت الذين لم يحققا عوائد تذكر في شباك التذاكر‬ ‫تربعت على عرش قائمة الممثلين األكثر مغاالة في‬ ‫أجورهم بعد أن أشارت المجلة إلى أن فيلميها األخيرين‬ ‫حققا عائدات ضئيلة تقدر بنحو ‪ 40‬سنتا مقابل كل‬ ‫دوالر من أجرها‪.‬‬ ‫وفي المرتبة الثانية حل الممثل األمريكي ايدي ميرفي‬ ‫الذي يقدم حفل توزيع جوائز األوسكار في العام المقبل‬ ‫والذي حققت أفالمه الكوميدية العائلية عائدات تقدر‬ ‫بنو ‪ 2.70‬دوالر مقابل كل دوالر من أجره‪ .‬وذهبت‬ ‫المرتبة الثالثة إلى الممثل ويل فيريل الذي تصدر‬ ‫القائمة في العامين الماضيين والذي حققت أفالمه‬ ‫عائدات بقيمة ‪ 3.50‬دوالر مقابل كل دوالر تقاضاه في‬ ‫أجره‪.‬‬

‫’‪Page `60‬‬


‫هند ص‬ ‫بري ‪ :‬عملكم‬ ‫ب‬ ‫ربري ومشين‬

‫عبّرت المم‬ ‫ثلة التونسية‬ ‫هن‬ ‫د‬ ‫ص‬ ‫بر‬ ‫ي‬ ‫ع‬ ‫الشديد م‬ ‫ن استيائها‬ ‫ن تصرفات و‬ ‫سل‬ ‫و‬ ‫ك‬ ‫ب‬ ‫ع‬ ‫ض‬ ‫التنظيم‬ ‫المنتمين الى‬ ‫السلفي في ت‬ ‫ون‬ ‫س‬ ‫بإ‬ ‫حت‬ ‫ج‬ ‫از ح‬ ‫كلية األداب‬ ‫رية عميد في‬ ‫لرفضه النقا‬ ‫ب‬ ‫وا‬ ‫لف‬ ‫ص‬ ‫ل‬ ‫بين ال‬ ‫داخل الحرم ال‬ ‫ذكور واإلناث‬ ‫جامع قائلة ان‬ ‫ه‬ ‫ذا‬ ‫لف‬ ‫ع‬ ‫ل‬ ‫بر‬ ‫وضد‬ ‫بري‪ ،‬ومشين‬ ‫الديمقراطية‪.‬‬ ‫ووجهت‬ ‫هند رسالة عبر‬ ‫صف‬ ‫حت‬ ‫ها‬ ‫ا‬ ‫لر‬ ‫س‬ ‫ا‬ ‫لتواصل االجت‬ ‫مية على موقع‬ ‫ماعي فايسبو‬ ‫ك‬ ‫قا‬ ‫ئل‬ ‫ة‪:‬‬ ‫ال‬ ‫ص‬ ‫ى كل الذين‬ ‫وتوا من أجل‬ ‫هذا المشروع‬ ‫ا‬ ‫إل‬ ‫جت‬ ‫ما‬ ‫ع‬ ‫عل‬ ‫ي‪:‬‬ ‫ال م الذ‬ ‫أال تحترمون‬ ‫ي جعل من ت‬ ‫ون‬ ‫س‬ ‫ال‬ ‫بل‬ ‫د‬ ‫ا‬ ‫أل‬ ‫المنطقة؟ أ‬ ‫كثر تقدما في‬ ‫ال تحترمون آ‬ ‫با‬ ‫اء‬ ‫ك‬ ‫م‬ ‫وأ‬ ‫م‬ ‫ه‬ ‫اتكم‬ ‫في كنف التقا‬ ‫الذين ربوكم‬ ‫ليد واحترام ا‬ ‫آل‬ ‫خ‬ ‫ري‬ ‫ن‬ ‫دو‬ ‫ن‬ ‫فصل بي‬ ‫نقاب ودون‬ ‫ن الرجال والن‬ ‫سا‬ ‫ء؟‬ ‫ال‬ ‫عل‬ ‫م‬ ‫وا‬ ‫تونس اإل‬ ‫لتسامح سالح‬ ‫جتماعي‪ .‬وانه‬ ‫ت‬ ‫ح‬ ‫د‬ ‫يث‬ ‫ها‬ ‫‪:‬‬ ‫ب‬ ‫إستبدالهما؟‬ ‫ماذا تقترحون‬ ‫أي مشروع م‬ ‫جت‬ ‫م‬ ‫ع‬ ‫ي‬ ‫ر‬ ‫ج‬ ‫ع‬ ‫يف‬ ‫في تأ‬ ‫ي العالم نجح‬ ‫سيس مجتمع‬ ‫ص‬ ‫ح‬ ‫ي‬ ‫م‬ ‫ن‬ ‫الباطن ك‬ ‫لكي يغ‬ ‫ما في الظاهر‬ ‫ريكم بهذا ال‬ ‫ش‬ ‫ك‬ ‫ل؟‬ ‫و‬ ‫ل‬ ‫م‬ ‫صلحة م‬ ‫يرحمكم اهلل!‬ ‫ن؟ إستقيموا‬

‫بطلة فيلم افاتار تعلن انفصالها عن خطيبها‬ ‫أعلنت الممثلة زوى سالدانا بطلة الفيلم الشهير افاتار عن انفصالها عن خطيبها‬ ‫رجل األعمال كيث بريتون‪ ،‬بعد عالقة حب دامت ‪ 11‬عاما‪.‬‬ ‫وكانت سالدانا‪ 34‬عاما و بريتون‪ 36‬عاما قد أعلنا نبأ خطوبتهما في يونيو‬ ‫‪ ،2010‬وفى ذلك الوقت قالت سالدانا إن بريتون كان مساندا لها في عملها في‬ ‫هوليوود‪ ،‬وأنها تشعر أنه الشخص الوحيد الذي يعرف شخصيتها الحقيقة‪.‬‬ ‫يذكر أن سالدانا وبريتون أسسا موقعا إلكترونيا معنى بالموضة‪ ،‬ومنذ مشاركة‬ ‫سالدانا في فيلم افاتار أصبحت أحد أكبر نجوم هوليوود ولكن أحدث أفالمها‬ ‫كولومبيانا لم يحقق إيرادات عند عرضه‪.‬‬ ‫ونقلت صحيفة ديلى ميل البريطانية في عددها الصادر األحد عن المتحدث‬ ‫باسم سالدانا قوله في بيان سالدانا و بريتون ملتزمان بأعمالهما التجارية‬ ‫ونرجو احترام خصوصيتهما خالل هذه الفترة‪.‬‬

‫’‪Page `61‬‬


‫كشفت إحصائية حديثة أن المطرب الشاب جاستن بيبر من أكثر األشخاص‬

‫جاستين‬

‫المميزين بحثا وطلبا من قبل معجبي وزائري شبكة اإلنترنت‪.‬‬ ‫وأظهرت اإلحصائية أن بيبر كندي الجنسية ‪ -17‬عاما‪ -‬استطاع هذا العام‬

‫بيبر األكثر‬

‫أن يحتل المركز األول ألكثر أسماء المطربين شهرة بحثا على محرك البحث‬

‫بحثا عبر‬

‫الشهير بينج‪ ،‬حسب وكالة أنباء الشرق األوسط‪..‬‬

‫اإلنترنت‬ ‫من قبل‬ ‫معجبيه‬

‫‪ ‬وكان بيبر يحتل المركز السادس في العام الماضي‪ ،‬وذلك بعد رصد ما ال‬ ‫يقل عن مليار مرة تم فيها البحث عنه عبر شبكة اإلنترنت لعام ‪ 2011‬الجاري‪.‬‬ ‫وكان بيبر هو الرجل الوحيد الذي تصدر قائمة الفائزين ألكثر األسماء‬ ‫بحثا على شبكة اإلنترنت‪ ،‬ليحتل بذلك مكان عارضة األزياء الشهيرة كيم‬ ‫كاردشيان‪ ،‬بينما استطاعت النجمة األمريكية جينيفر أنيستون أن تحتل‬ ‫المركز الثالث هذا العام بعدما كانت في المركز التاسع العام الماضي‪.‬‬

‫ون كوتشر يعلنان‬

‫ديمي مور وأشت‬ ‫ما في بيان عاطفي‬ ‫طالقه‬

‫كوتشر وزوجته نج‬

‫مة هوليود ديمي م‬

‫ور إنهما قررا إنهاء‬

‫األمريكي أشتون‬ ‫قال الممثل‬ ‫دام ست سنوات‪.‬‬ ‫ول الماضي‪ ،‬عندما‬ ‫ي‬ ‫لذ‬ ‫زواجهما ا‬ ‫نة منذ سبتمبر‪/‬أيل‬ ‫شر (‪ 33‬عاما) بمح‬ ‫الن ونصف (‪Two‬‬ ‫ور (‪ 49‬عاما) وكوت‬ ‫سل الكوميدي (رج‬ ‫ويمر زواج م‬ ‫وتشر‪ ،‬نجم المسل‬ ‫ن عالقة خاصة لك‬ ‫تحدثت مور علنًا ع‬ ‫مر ست سنوات من‬ ‫‪.and a Half Men‬‬ ‫اء زواجي الذي است‬ ‫وانطالقًا من هذه‬ ‫لغ الحزن قررت إنه‬ ‫عهود أراها مقدسة‪،‬‬ ‫ور‪ ،‬في بيان لها‪ ،‬ببا‬ ‫هناك قيم معينة و‬ ‫وقالت م‬ ‫امرأة وأمًا وزوجة‬ ‫أشتون‪ ..‬وكوني‬ ‫قدمًا في حياتي‪.‬‬ ‫ض زواج غير الئق)‬ ‫وح اخترت المضي‬ ‫ن) ‪ G.I. Jane‬و(عر‬ ‫الر‬ ‫‪ ) Gho‬و(جي أي جي‬ ‫صيب لي ولعائلتي‪.‬‬ ‫لة أفالم (الشبح ‪st‬‬ ‫وقالت إنه وقت ع‬ ‫ط‬ ‫والتمست ب‬ ‫مراعاة الخصوصية‪،‬‬ ‫‪ Indece‬التعاطف و‬ ‫تخدم االثنان موقع‬ ‫‪nt Proposal‬‬ ‫تر سريعًا؛ حيث اس‬ ‫شر على موقع توي‬ ‫شر أكثر من ثمانية‬ ‫ها أو ًال وتالها كوت‬ ‫الشخصية‪ ،‬ولكوت‬ ‫وأصدرت مور بيان‬ ‫صور عن حياتهما‬ ‫وال‬ ‫اعي لنشر الرسائل‬ ‫من أربعة ماليين‪.‬‬ ‫التواصل االجتم‬ ‫تر ومور لديها أكثر‬ ‫األصدقاء على توي‬ ‫مع ديمي‪ ..‬الزواج‬ ‫ماليين من‬ ‫وقت الذي قضيته‬ ‫سأعتز إلى األبد بال‬ ‫تدوينة على تويتر‬ ‫وقال كوتشر‪ ،‬في‬ ‫سف يفشل أحيانًا‪.‬‬ ‫ألمور في العالم ولأل‬ ‫أحد أصعب ا‬

‫’‪Page `62‬‬


‫ريتني سبير‬

‫ز تغلق شوا‬

‫رع ابو ظبي‬

‫ة اإلماراتية‬

‫سية بالعاصم‬ ‫ق شوارع رئي‬ ‫بيرز في إغال‬ ‫قيم مؤخراً‪.‬‬ ‫ة بريتني س‬ ‫ساهر الذي أ‬ ‫‪ 15‬ألفا من‬ ‫مة األمريكي‬ ‫ال‬ ‫فلها الغنائي‬ ‫ب أكثر من‬ ‫سببت النج‬ ‫ن الحفل جذ‬ ‫ديد على ح‬ ‫ت‬ ‫اإلقبال الش‬ ‫ة (د‪.‬ب‪.‬أ)‪ ،‬إ‬ ‫نباء األلماني‬ ‫وظبي‪ ،‬بعد‬ ‫ة المجاورة‪.‬‬ ‫أب‬ ‫أل‬ ‫ا‬ ‫ة‬ ‫للحفل لوكال‬ ‫ول الخليجي‬ ‫ن الفعاليات‬ ‫وبعض الد‬ ‫ل منظمون‬ ‫الخليج‪ ،‬ضم‬ ‫من اإلمارات‬ ‫وقا‬ ‫ياس ببحر‬ ‫رز‪ ،‬توافدوا‬ ‫م في جزيرة‬ ‫بي‬ ‫س‬ ‫قي‬ ‫ق‬ ‫سرح ضخم أ‬ ‫عشا‬ ‫الساموراي‬ ‫هرة على م‬ ‫ورميوال ‪.1 -‬‬ ‫زياء مقاتلي‬ ‫وأقيمت الس‬ ‫ح مرتدية أ‬ ‫ف‬ ‫ال‬ ‫ى‬ ‫دت مالبس‬ ‫ر‬ ‫أبوظبي الكب‬ ‫على المسر‬ ‫ساعتين‪ ،‬وارت‬ ‫حبة لجائزة‬ ‫ها بخروجها‬ ‫ر‬ ‫المصا‬ ‫م‬ ‫ست‬ ‫ور‬ ‫ا‬ ‫ه‬ ‫ي‬ ‫مريكية جم‬ ‫ذ‬ ‫الل الحفل ال‬ ‫كثر من ‪15‬‬ ‫أل‬ ‫ت النجمة ا‬ ‫صة بصحبة أ‬ ‫مالبسها خ‬ ‫وفاجأ‬ ‫ت في تبديل‬ ‫عروضا راق‬ ‫رو‪ ،‬وقدمت‬ ‫ة‪ ،‬ثم استمر‬ ‫مارلين مون‬ ‫ني‬ ‫با‬ ‫اليا‬ ‫بيهة بأزياء‬ ‫كانت تردد‬ ‫ة وأخرى ش‬ ‫هاء األغنيات‬ ‫هندي‬ ‫ها‪ ،‬وعند انت‬ ‫بعض أغاني‬ ‫وهي تقدم‬ ‫عارضا‪.‬‬ ‫للبيع بأسعار‬ ‫ور مع سبيرز‬ ‫ضها البعض‬ ‫ه‬ ‫م‬ ‫ج‬ ‫ال‬ ‫ورقص‬ ‫ل الكبير عر‬ ‫ب أبوظبي‪.‬‬ ‫أنه مع اإلقبا‬ ‫إلنجليزية أح‬ ‫‪ 3‬دوالر‪ ،‬غير‬ ‫با‬ ‫تفوق على‬ ‫ل تباع بـ‪00‬‬ ‫انيات‪ ،‬حيث‬ ‫تذكرة الحف‬ ‫ك‬ ‫م‬ ‫ت‬ ‫إل‬ ‫وا‬ ‫ان‬ ‫ك‬ ‫ور‬ ‫ض‬ ‫الهندي جاي‬ ‫ث عدد الح‬ ‫‪ 150‬دوالر‪.‬‬ ‫لبريطاني‪-‬‬ ‫وعه من حي‬ ‫بلغت ‪0‬‬ ‫نان البوب ا‬ ‫ضخم من ن‬ ‫تية أريام‪ ،‬وف‬ ‫حفل هو األ‬ ‫انت مجانية‪.‬‬ ‫ال‬ ‫را‬ ‫ذا‬ ‫ما‬ ‫ه‬ ‫إل‬ ‫ورميوال وك‬ ‫جوى كرم وا‬ ‫ويعد‬ ‫ش سباق الف‬ ‫ة اللبنانية ن‬ ‫ت على هام‬ ‫حفل المغني‬ ‫ت التي أقيم‬ ‫وهي الحفال‬ ‫شون‪،‬‬

‫ب‬

‫توم كروز يطلق العرض األول لـمهمة‬ ‫مستحيلة ‪ 4‬من دبي‬ ‫أعلن مهرجان دبي السينمائي الدولي أن العرض العالمي األول للفيلم المرتقب‬ ‫مهمة مستحيلة ‪ - 4‬بروتوكول الشبح الذي يلعب بطولته توم كروز‪ ،‬سيفتتح‬ ‫الدورة الثامنة من المهرجان‪.‬‬ ‫والفيلم الذي يعد الجزء الرابع من سلسلة مهمة مستحيلة أخرجه براد بيرد‪،‬‬ ‫الحائز على جائزة األوسكار‪ ،‬ويشارك في بطولته نخبة من كبار النجوم‪،‬‬ ‫يتقدمهم توم كروز‪ ،‬ومعه جيريمي رينر‪ ،‬وسايمون بيج‪ ،‬وبوال باتون‪ ،‬ومايكل‬ ‫نيكفست‪ ،‬وجوش هالواي‪ ،‬وأنيل كابور‪ ،‬وليا سيدو‪.‬‬ ‫وينتظر أن يكون الجزء الرابع من سلسلة أفالم التشويق الشهيرة‪ ،‬األكثر‬ ‫تشويقا وابتكارا وحركة‪.‬‬ ‫وكشفت اللجنة المنظمة للمهرجان للصحفيين الثالثاء بأن توم كروز وبراد‬ ‫بيرد وبقية نجوم العمل سوف يحضرون فعاليات السجادة الحمراء التي تسبق‬ ‫حفل افتتاح المهرجان بدبي‪.‬‬ ‫وتدور أكثر من ‪ 30‬دقيقة من أحداث الفيلم في مدينة دبي‪ ،‬التي اختارها فريق‬ ‫العمل لتصوير مشاهد في برج خليفة بدبي‪ ،‬وهو أعلى ناطحة سحاب بالعالم‪،‬‬ ‫ومدينة ميدان التي تعد أكبر مضمار لسباقات الخيول بالشرق األوسط‪.‬‬ ‫وقام نجم الفيلم توم كروز بأداء العديد من المشاهد الخطرة في الفيلم‪،‬‬ ‫ومنها التدلي من على قمة برج خليفة‪ ،‬والقفز من طوابقه شاهقة االرتفاع‪.‬‬ ‫’‪Page `63‬‬


Red Herring

Mantaray

Leopard

Page `64’


H!

gdgru Coach

Page `65’


CK

Folli Follie

Page `66’


gabor

tiffany & co gabor

Page `67’


Banana Republic

Page `68’


Next

Banana Republic

Aldo

Page `69’


Calvin Klein

CK One SHOCK

HYSEK

Page `70’


Randolph Engineering Aviator Sony

Xperia Sony Ericsson

CRUZER Braun

Page `71’


‫القيادة = فن ‪ +‬أخالق ‪ +‬ذوق‬ ‫بالتعاون مع ‪BBC TopGear kuwait‬‬

‫أودي ‪.. A5‬‬ ‫جميلة الجميالت !‬

‫’‪Page `72‬‬


‫منذ حوالي ‪ 4‬سنوات وتحديداً في معرض جنيف الدولي للسيارات ‪ ،2007‬أطلق‬ ‫المصمم والتر داسيلفا الذي أسس المدرسة التصميمية الحالية لـ أودي والذي بات‬ ‫اليوم يعمل لدى شركة كيا الكورية‪ ،‬طراز ‪ A5‬الذي كان وعلى الرغم من خطوطه‬ ‫البسيطة ومساحاته المعدنية الملساء‪ ،‬يتحلى بجاذبية وسحر ال يمكن مقاومتهما‪.‬‬ ‫ومع أن ‪ A5‬بجيلها األول ليست جميلة الجميالت‪ ،‬إال أن داسيلفا وضع فيها جهوداً‬ ‫تصميمية عالية ظهرت على شكل أناقة ورقي مميزين مكناها من إستقطاب‬ ‫إعجاب جماهيري كبير إنعكس على شكل مبيعات متقدمة زادت عن ‪ 335‬ألف سيارة‬ ‫لسيارة وصفها مجتمع السيارات بالـ «كوبيه األكثر أناقة على الطريق‪.‬‬

‫’‪Page `73‬‬


‫واليوم ومع وصول هذه السيارة الى منتصف‬ ‫عمرها الخدماتي ومع إزدياد حدة المنافسة في‬ ‫سوق سيارات الكوبيه المتوسطة ـ الصغيرة‪،‬‬ ‫كان ال بد لـ أودي التي باتت اليوم تحتل‬ ‫لنفسها موقعاً بين كبار الصانعين العالميين‪،‬‬ ‫من أن تخضع ‪ A5‬الى عملية شد وجه لتعزيز‬ ‫ريادتها لقطاعاتها كونها تتوفر بفئات كوبيه‬ ‫ومكشوفة وسبورتباك‪ .‬ومع إعالن داسيلفا بأن‬ ‫‪ A5‬هي أفضل تصميم له‪ ،‬بدا أن مهمة قسم‬ ‫التصميم لدى أودي ستكون صعبة جداً‪ ،‬إال‬ ‫أن هذا القسم تمكن من مفاجأة الجميع عند‬ ‫’‪Page `74‬‬

‫إعالنه أن مهمة تجديد هذه السيارة كانت‬ ‫سهلة وناجحة‪ .‬ونقول سهلة وناجحة ألن‬ ‫التعديالت التي طاولت طراز العام ‪ 2012‬من‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫مفاجئة‪ ،‬بل‬ ‫جذرية أو‬ ‫هذه السيارة لم تكن‬ ‫كانت عبارة عن تغييرات بسيطة بدت أن ‪A5‬‬ ‫كانت بحاجة اليها كونها ساهمت في زيادة‬ ‫ً‬ ‫مقارنة‬ ‫جمالها وعززت حضورها وباألخص‬ ‫بمنافساتها األلمانيات‪.‬‬ ‫وتبدأ هذه التعديالت في المقدمة حيث‬ ‫إستبدلت أودي المصابيح األمامية والواجهة‬ ‫الشبكية الرباعية األضالع بمصابيح جديدة‬

‫يتوسطها شبك أمامي سداسي األضالع‬ ‫يتشابه مع ذلك الذي يتوفر للجيل الجديد من‬ ‫‪ .A6‬كذلك نالت ‪ A5‬الجديدة صادماً أمامياً‬ ‫يحتوي على فتحتي إدخال هواء سفليتين‬ ‫تقومان بإيصال الهواء الخارجي الى مقصورة‬ ‫المحرك والى جهاز المكابح األمامي وتساهمان‬ ‫في تحسين مستويات التبريد‪ .‬وكما نالت‬ ‫المصابيح األمامية مصابيح توقف نهارية‬ ‫تعمل بتقنية ‪ ،LED‬حصل الصادم األمامي‬ ‫على مصابيح جديدة مخصصة للضباب تتميز‬ ‫بقدرتها العالية على إنارة الطريق وتوزيع النور‬


‫على جانبي الطريق‪ .‬وفي األمام أيضاً‪ ،‬تم‬ ‫تعديل تصميم غطاء المحرك الذي أصبح يبدو‬ ‫وكأنه متعدد المستويات وهذا ما ساهم في‬ ‫توفير شعور بأن الواجهة األمامية أصبحت أكثر‬ ‫عرضاً من السابق‪ ،‬مع العلم أن األبعاد الخارجية‬ ‫لـ ‪ A5‬بقيت على حالها تقريباً‪ .‬أما في الجوانب‪،‬‬ ‫فقد أبقت أودي على التصميم العام لـ ‪ A5‬من‬ ‫دون أي تبديل يذكر‪ ،‬في وقت نالت الواجهة‬ ‫الخلفية بعض التعديالت التي طاولت تصميم‬ ‫المصابيح الخلفية وناشر الهواء السفلي‪.‬‬ ‫وكما حافظت الخطوط الجانبية الخارجية على‬

‫معالمها‪ ،‬بقيت المالمح العامة لمقصورة‬ ‫الركاب من دون تعديل جذري ولتنحصر‬ ‫التبدالت بعدد من المكونات التي سبق لنا‬ ‫أن رأيناها في ‪ A6‬الجديدة شأن نظام أودي‬ ‫لإلتصاالت الذي يمكن تزويده ببطاقة ‪3G‬‬ ‫‪ Sim‬ولتتحول ‪ A5‬الى جهاز ‪ WiFi‬يمكن‬ ‫لعدد من الكمبيوترات أن تتصل عبره بشبكة‬ ‫اإلنترنت‪ .‬ومع هذا النظام‪ ،‬يمكن أيضاً اإلتصال‬ ‫بموقع ‪ Google Earth‬والحصول على صور‬ ‫لموقع ‪ A5‬يشعر الناظر اليها وكأن مأخوذة‬ ‫مروحية تطير على إرتفاع منخفض خلف ‪.A5‬‬

‫كذلك تم تعديل مفتاح التحكم بقوة صوت‬ ‫النظام الموسيقي الذي أصبح باإلمكان تحريكه‬ ‫الى اليمين واليسار للبحث عن محطات الراديو‬ ‫المتوفرة‪ .‬ومن جديد المقصورة أيضاً توفرها‬ ‫بتلبيسات معدنية جديدة وبمقود ذو إطار‬ ‫مسطح من األسفل يتوفر إضافياً شأنه للمقاعد‬ ‫التي يمكن طلبها مع جلود ألكانتارا‪ .‬وفي‬ ‫سياق الكالم عن المقود‪ ،‬نشير الى أن أودي‬ ‫زودت مفاتيح التشغيل المدمجة فيه بإطارات‬ ‫كرومية تتوفر كتجهيز قياسي في كافة فئات‬ ‫‪ .A5‬أما التعديل األبرز‪ ،‬فيتمثل بالتطوير الذي‬ ‫’‪Page `75‬‬


‫ناله جهاز ‪ MMI‬الذي بات التعامل معه أسهل‬ ‫بكثير من السابق وباألخص بالنسبة للسائقين‬ ‫البعيدين عن عالم التقنيات اإللكترونية‪.‬‬ ‫ومن جهة أخرى وعلى الرغم من عدم إعتماد‬ ‫‪ A5‬على تصميم لوحات القيادة الجديد الذي‬ ‫يتوفر لـ ‪ A6‬و‪ A7‬الجديدتين‪ ،‬إال أنه ال يمكننا‬ ‫أبداً أن نغفل الجودة المتفوقة التي تتحلى بها‬ ‫المقصورة بشكل عام ولوحة القيادة بشكل‬ ‫خاص‪ .‬فالمواد المستعملة في هذه المقصورة‬ ‫تتميز بنوعيتها الممتازة كما أن طريقة تركيبها‬ ‫وربطها الى بعضها البعض تتسم بدقة عالية‬ ‫جداً‪ .‬وهنا‪ ،‬تخلت ‪« A5‬المجددة» عن إنارة‬ ‫لوحة القيادة التي تعتمد اللون األبيض لتجويف‬ ‫العدادات واللون األحمر للكونسول الوسطي‬ ‫لصالح إنارة ليلية بيضاء لكافة مكونات اللوحة‪.‬‬ ‫وفي إطار زيادة عمالنية إستعمال المقصورة‪ ،‬لم‬ ‫تكتف أودي بتزويدها بمقاعد توفر راحة متقدمة‬ ‫وتثبت األجسام‪ ،‬بل أضافت الى ذلك مساحات‬ ‫زجاجية تساهم في زيادة الشعور بالرحابة‬ ‫وزودت المقصورة بعدة أماكن مخصصة‬ ‫للتوضيب وبعدد من حامالت األكواب‪ .‬وفي هذا‬ ‫السياق أيضاً‪ ،‬تتميز ‪ A5‬بمساحاتها الداخلية‬ ‫الرحبة في األمام والمعتدلة في الخلف والتي‬ ‫تمكنها من نقل ‪ 4‬ركاب براحة عالية ولمسافات‬ ‫طويلة‪ .‬وقد عززت أودي هذه المساحات‬ ‫بصندوق أمتعة يتحلى بحجم تحميل جيد يصل‬ ‫الى ‪ 455‬ليتراً يمكن زيادتها الى ‪ 829‬ليتر في‬ ‫حال طي المقعد الخلفي كلياً‪ ،‬األمر الذي رفع‬ ‫عمالنية إستعمال ‪ A5‬وباألخص عند إعتمادها‬ ‫’‪Page `76‬‬

‫للسفرات القصيرة خالل عطل نهاية األسبوع‪.‬‬ ‫وخلف التجهيزات الواضحة للعيان‪ ،‬زودت‬ ‫أودي سيارتها هذه بنظام مساعدة كهربائي ـ‬ ‫ميكانيكي للمقود‪ .‬أما جهاز «درايف سيليكت»‪،‬‬ ‫فقد نال معيار ضبط جديد يركز على اإلستهالك‬ ‫من خالل تحكمه بتوقيت تبديل نسب علبة‬ ‫التروس وبطريقة عمل جهاز التحكم بالسرعة‬ ‫وبمكيف الهواء وبدرجة مساعدة المقود لخفض‬ ‫إستهالك الوقود الى الحدود القصوى الممكنة‪،‬‬ ‫خصوصاً بعد إضافة نظام إنطالق ـ توقف‬ ‫الى الئحة التجهيزات القياسية لكل فئات ‪A5‬‬ ‫المخصصة لألسواق األوروبية‪.‬‬ ‫ولـ ‪ A5‬التي سيتم تصديرها الى منطقة‬ ‫الشرق األوسط بفئات الكوبيه والمكشوفة‬ ‫وسبورتباك‪ ،‬قررت أودي أن توفر ثالثة‬

‫محركات ينتمي إثنان منها الى عائلة محركات‬ ‫األسطوانات األربع المتتالية والمزودة بجهاز‬ ‫توربو‪ .‬وتبلغ سعة المحرك األول ‪ 1,8‬ليتر ينتج‬ ‫عن إحتراق الوقود في داخله قوة ‪ 170‬حصان‬ ‫يمكن إستخراجها بين ‪ 3800‬و‪ 6200‬دورة في‬ ‫الدقيقة‪ .‬وتترافق هذه القوة مع ‪ 320‬نيوتن متر‬ ‫من عزم الدوران الذي يتوفر بين ‪ 1400‬و‪3700‬‬ ‫دورة في الدقيقة يمكن معها لهذا المحرك أن‬ ‫يدفع ‪ A5‬التي تندفع مع هذا المحرك بعجلتيها‬ ‫األماميتين‪ ،‬الى ‪ 100‬كلم‪/‬س إنطالقاً من‬ ‫الصفر في ‪ 7,9‬ثانية ولتصل بعدها الى سرعتها‬ ‫القصوى البالغة ‪ 230‬كلم‪/‬س‪ .‬أما المحرك‬ ‫الثاني الذي يتوفر مع نظام الدفع الرباعي‪،‬‬ ‫فهو بسعة ‪ 2,0‬ليتر وهو قادر على توفير قوة‬ ‫‪ 211‬حصاناً بين مستويي ‪ 4300‬و‪6000‬‬


‫دورة في الدقيقة مع ‪ 350‬نيوتن متر من عزم‬ ‫الدوران الذي يتوفر بين ‪ 1500‬و‪ 4200‬دورة‬ ‫في الدقيقة‪ .‬ويمكن لـ ‪ A5‬المزودة بمحرك‬ ‫الليترين هذا أن تنطلق من حالة الوقوف التام‬ ‫الى سرعة ‪ 100‬كلم‪/‬س في غضون ‪ 6,5‬ثانية‬ ‫كما يمكنها بلوغ سرعة قصوى تصل الى ‪245‬‬ ‫كلم‪/‬س‪.‬‬ ‫ولطراز القمة من ‪ ،A5‬قررت أودي التخلي عن‬ ‫محرك الـ ‪ 3,2‬ليتر الذي كان يستهلك الكثير‬ ‫من الوقود وإعتماد محرك بسعة ‪ 3‬ليترات‬ ‫موزعة على ‪ 6‬أسطوانات بشكل ‪ V‬تعمل‬ ‫بالتناغم مع جهاز توربو‪ .‬ويمكن لهذا المحرك‬ ‫الذي سبق لنا أن إختبرناه مع ‪ A6‬الجديدة‪ ،‬أن‬ ‫يولد قوة ‪ 272‬حصاناً يمكن إستخراجها كلياً‬ ‫عندما يكون المحرك في حالة دوران تراوح بين‬ ‫‪ 5500‬و‪ 7000‬دورة في الدقيقة‪ .‬أما عزم دوران‬ ‫هذا المحرك‪ ،‬فيصل الى ‪ 440‬نيوتن متر تتوفر‬ ‫بين ‪ 2900‬و‪ 5300‬دورة في الدقيقة‪ .‬ويمكن‬ ‫لطراز القمة من ‪ A5‬والمندفع بالعجالت األربع‬ ‫أن يتسارع الى ‪ 100‬كلم‪/‬س في خالل ‪4,9‬‬ ‫ثانية وأن يصل الى سرعة قصوى تم تحديدها‬ ‫إلكترونياً بـ ‪ 250‬كلم‪/‬س‪ .‬وفي سياق الكالم‬ ‫عن هذا المحرك‪ ،‬ال بد من اإلشارة الى أن‬ ‫أودي التي لم تقرر بعد ما إذا كانت ستوفر ‪S5‬‬ ‫في المنطقة العربية‪ ،‬قررت اإلعتماد على هذا‬ ‫المحرك لـ ‪ S5‬ولكن بعد تعديل نظم التلقيم‬ ‫فيه ليولد قوة ‪ 333‬حصاناً تنتقل الى العجالت‬ ‫األربع‪ .‬أما محرك ‪ V8‬بسعة ‪ 4,2‬ليتر الذي كان‬ ‫يتوفر لـ ‪ ،S5‬فقد قررت أودي أن توفره حصراً‬ ‫لـ ‪ RS5‬التي ال يزال أمر تصديرها الى منطقتنا‬ ‫قيد البحث‪.‬‬ ‫تجربتنا لهذه السيارة شملت كل الفئات ولكننا‬ ‫سنركز هنا على ‪ A5‬التي ستصل قريباً الى‬ ‫أسواقنا على أن نفرد عدداً من الصفحات لـ ‪S5‬‬ ‫في األعداد المقبلة‪ .‬وخالل تجربة ‪ ،A5‬قمنا‬ ‫بإختبار معيار العمل اإلقتصادي الذي أضيف‬ ‫الى جهاز «درايف سيليكت» واكتشفنا أنه يؤثر‬

‫سلباً على تأدية السيارة ولنصل الى نتيجة‬ ‫مفادها أنه من األفضل أن يعتمد المرء على‬ ‫معيار ‪ individual‬بحيث يتم وضع كل المعايير‬ ‫على البرنامج الرياضي (‪ )Dynamic‬بإستثناء‬ ‫التحكم بالتعليق الذي يفضل تركه على المعيار‬ ‫األوتوماتيكي‪ ،‬خصوصاً أن التعليق يعدل نبضه‬ ‫بطريقة آلية وسريعة تبعاً لنوعية الطريق‬ ‫وأسلوب القيادة‪ .‬وينطبق هذا األمر على ‪S5‬‬ ‫و‪ ،A5‬إال أنه قد يرفع مع األخيرة تمايالت‬ ‫الهيكل رافعاً في الوقت نفسه مستويات الراحة‬ ‫اإلجمالية‪.‬‬ ‫على الطرقات السريعة‪ ،‬تتحلى هذه السيارة‬ ‫حتى عند إعتماد الفئة المكشوفة بمقصورة‬ ‫معزولة بشكل فعال عن المحيط الخارجي تم‬ ‫تعزيزها بإنقيادية جيدة تركز على الراحة ومن‬ ‫دون التضحية بالتماسك الذي يمكن الشعور‬ ‫به عند اإلنتقال الى الطرقات الملتوية حيث‬ ‫يظهر نظام الدفع الرباعي والتعليق المدروس‬ ‫الذي يتألف من وصالت خماسية مع شعب‬ ‫مزدوجة في األمام ومن وصالت على شكل‬ ‫شبه المنحرف في الخلف‪ ،‬قدراته المتقدمة‪.‬‬

‫ولمن يركز على التأدية الرياضية‪ ،‬يمكن رفع‬ ‫مستويات التماسك بشكل كبير عند إعتماد‬ ‫برنامج «دايناميك» الذي تزداد معه قساوة‬ ‫نبض التعليق ويصبح معه المقود أكثر قساوة‬ ‫وسرعة وتزداد حساسية وتجاوب دواسة‬ ‫التسارع‪.‬‬ ‫ومع توفر هذه السيارة بفئات كوبيه ومكشوفة‬ ‫وسبورتباك‪ ،‬يمكن القول أن أودي غطت معظم‬ ‫قطاعات المستهلكين الراغبين بسيارة من‬ ‫هذه الفئة وعززت ذلك بطراز ‪ S5‬الذي يتوفر‬ ‫بدوره بالفئات الثالث المذكورة والذي يبدو أن‬ ‫شركة الدوائر األربعة لم تقرر بعد ما إذا كانت‬ ‫ستقوم بتصديره الى دول المنطقة العربية‬ ‫معتمدة على طرازات القمة من ‪ ،A5‬خصوصاً‬ ‫بعد تغييب محرك األسطوانات الثماني بسعة‬ ‫‪ 4,2‬ليتر‪ .‬ومع أن تجربتنا لـ ‪ A5‬بفئاتها الثالث‬ ‫كانت سريعة‪ ،‬إال أنه ال يمكننا إال أن نقول أن‬ ‫‪ A5‬تستحق فع ً‬ ‫ال أن تحصل على خمسة نجوم‪.‬‬ ‫’‪Page `77‬‬


‫أخباركم بالظبط‪ ..‬وبدقة‬

‫«أرماني إكسشينج» تحتفل بافتتاح متجرها األول في الكويت‬ ‫أقامت أرماني اكسشينج فعالية مميزة في «مول ‪ »360‬بالكويت‬ ‫لإلعالن عن افتتاح أبواب متجرها الجديد أمام العمالء كأول‬ ‫منفذ للعالمة التجارية في الكويت‪ ،‬واالحتفال بالذكرى السنوية‬ ‫العشرين على تأسيس عالمة «جورجو أرماني»‪.‬‬ ‫وضمّ الحضور جمهرة من محبي الموضة واألزياء الراقية من‬ ‫الشباب الكويتي‪ ،‬وعدداً من اإلعالميين‪ ،‬فض ً‬ ‫ال عن ‪ 10‬العبين من‬ ‫المنتخب الوطني الكويتي لكرة القدم‪ .‬واستمتع الضيوف بعرض‬ ‫ساحر ألهم أزياء تشكيلة موسم األعياد ‪ 2011‬للنساء والرجال‪،‬‬ ‫فيما كانت الموسيقى الرائعة لمنسق األسطوانات تصدح في‬ ‫أرجاء المكان‪ .‬وتضمنت الفعالية أيضاً وضع استوديو للتصوير‬ ‫الفوتوغرافي الفوري اللتقاط اللحظات الجميلة التي يتألق فيها‬ ‫الحاضرون مع تشكيلة من إكسسوارات «أرماني إكسشينج»‬ ‫المميزة‪.‬‬

‫‪ BMW‬تعود إلى الشاشة الفضية‬ ‫من هوليوود إلى الكويت‪ ،‬قامت شركة علي الغانم وأوالده للسيارات‪،‬‬ ‫الوكيل الحصري والموزّع المعتمد لمجموعة ‪ BMW‬في الكويت‪،‬‬ ‫بتنظيم عرض خاص ألحدث إصدارات شركة باراماونت بيكتشرز‬ ‫“‪ ،”Mission: Impossible – Ghost Protocol‬لعمالء الشركة‪ ،‬عشية‬ ‫إطالق الفيلم للجمهور‪ .‬وكشريك السيارات الحصري للفيلم المنتظر‬ ‫س ّلمت مجموع ة ‪ BMW‬لطاقم التصوير السيارة النموذج �‪BMW Vi‬‬ ‫‪ sion EfficientDynamics‬التي تفخر بأدائها العالي وانبعاثاتها‬ ‫الحرارية المق ّلصة‪ .‬وقد القت هذه السيارة فائق اإلعجاب والتقدير لما‬ ‫تضمّه من تكنولوجيا فائقة في التعقيد والتطوّر وتتأ ّلق بتصميم‬ ‫ملفت لألنظار‪ ،‬حتى إذا قورنت بسيارات النموذج الحالية العاملة‬ ‫بالطاقة الكهربائية‪ .‬كما تظهر في الفيلم الذي تم تصوير أجزاء منه‬ ‫في اإلمارات العربية المتّحدة وتحديداً في دبي‪ ،‬كل من سيارة ‪BMW‬‬ ‫الفئة السادسة كوبية والمكشوفة‪ ،‬وسيارة الفئة السابعة‪.‬‬ ‫تم تنظيم هذا العرض الخاص في سينسكيب ليلى جاليري في‬ ‫ّ‬ ‫وموظفو شركة علي‬ ‫العاصمة الكويت‪ ،‬وقد حضره كبار الشخصيات‬ ‫الغانم وأوالده للسيارات‪ ،‬وعمالء الشركة والشركاء اإلعالميون‪ .‬وقد‬ ‫حرص الوكيل الحصري والموزّع المعتمد لمجموعة ‪ BMW‬على إقامة‬ ‫ثالثة عروض مختلفة لالستجابة لرغبة العمالء الذين أبدوا اهتماماً‬ ‫كبيراً في سيارة ‪ BMW Vision EfficientDynamics‬النموذج‪ ،‬والتي‬ ‫تظهر في الفيلم‪.‬‬

‫’‪Page `78‬‬


‫داماس تطلق الحملة التسويقية الجديدة لفرفشة‬ ‫باإلشتراك مع نانسي‬ ‫أطلقت داماس دار المجوهرات و الساعات الرائدة في الشرق األوسط‬ ‫أحدث حمالتها التسويقية لترويج التصميمات الجديدة من العالمة‬ ‫التجارية فرفشة باإلشتراك مع المطربة اللبنانية نانسي عجرم‪ ,‬و التي‬ ‫وقعت مع داماس لتكون سفيرة للعالمة التجارية من جديد‪.‬‬ ‫و كانت نانسي عجرم قد وقعت ألول مرة مع داماس كسفيرة للعالمة‬ ‫التجارية عند إطالق مجموعة فرفشة في عام ‪ ,2005/2006‬تستهدف‬ ‫فرفشة كل شابة مرحة متألقة في منطقة الشرق األوسط‪ .‬و أصبحت‬ ‫األن من أكثر المنتجات الذهبية شهرة لدى الشابات لتخلق ما يسمى‬ ‫بجيل الذهب‪.‬‬ ‫في اإلعالن التلفزيوني الذي تبلغ مدته ‪ 60‬ثانية‪ ,‬و من خالل أغنيتها‬ ‫الجديدة مين ما عنده يصور اإلعالن نانسي مع ثالثة من صديقاتها‬ ‫يمرحن سويا خالل نزهة ليلية في بيروت‪ .‬مضمون األغنية حول‬ ‫العالمة فرفشة المليئة بالمرح و الحيوية و التي تنشر البهجة على كل‬ ‫من حولها ‪ .‬تم تصوير اإلعالن على مدار ثالثة ليالي في مناطق مختلفة‬ ‫في بيروت مثل جميزا و حمرا‪.‬‬

‫أول شركة عربية تكسر احتكار الشركات األجنبية لخدمات شبكات االتصاالت‬ ‫أعلن رئيس مجلس اإلدارة والعضو المنتدب لشركة الديرة القابضة‬ ‫والرئيس التنفيذي لشركة فاست تلكو عبدالوهاب أحمد النقيب عن‬ ‫تعاقد شركة فاست تلكو الرائدة في مجال االتصاالت ونقل البيانات‬ ‫داخل الكويت مع شركة غالف بريدج إنترناشيونال ـ ‪ GBI‬عن توقيع‬ ‫اتفاقية لشراء سعات عالية لنقل البيانات من شركة جلف بريدج‬ ‫إنترناشونال جي بي أي‪ ،‬شركة تشغيل الكابالت البحرية المملوكة‬ ‫لرؤوس اموال سيادية خليجية‪ ،‬وتأتي هذه الصفقة ّ‬ ‫لتؤكد حرص‬ ‫جي بي أي على خدمة مختلف عمالئها في الكويت و المنطقة‪ ،‬وتلبية‬ ‫خطط فاست تلكو لتقديم فرص غير مسبوقة في الكويت استمراراً‬ ‫إللتزامها نحو عمالئها لتقديمهم بأفضل الخدمات من خالل كابل‬ ‫جي بي أي‪ .‬وتقدم جي بي أي عبر هذه الصفقة لشركة فاست تلكو‪،‬‬ ‫منظومة كابالت متطوّرة تمنحها سعات نقل بيانات عالية لمدة‬ ‫ّ‬ ‫وتمكنها من ربط عمالئها بسهولة مع أهم مراكز القارة‬ ‫‪ 15‬عاما‪،‬‬ ‫األوروبية باالعتماد التام على شبكة جي بي أي الواسعة‪ ،‬وذلك دون‬ ‫الحاجة للتعامل مع طرف ثالث‪ ،‬وبسعات نقل بيانات تصل إلى ‪5‬‬ ‫تيرابت في الثانية‪.‬‬

‫’‪Page `79‬‬


‫‪Creative Design Center‬‬ ‫أول مجــمع تجاري يخصـص إلبداع الشباب‬ ‫أعلنت شركة بهمن للتجارة العامة‬ ‫والمقاوالت عن افتتاح المرحلة األولى‬ ‫لمجمع ‪Creative Design Center‬‬ ‫بمنطقة الشويخ الصناعية‪ ،‬وهو المركز‬ ‫التجاري األول من نوعه في الكويت‬ ‫المتخصص في األثاث والديكور‬ ‫واإلكسسوارات المنزلية‪.‬‬ ‫ويضم المركز‪ ،‬الذي تم استئجار‬ ‫نحو ‪ 80%‬من مساحته حتى اآلن‪،‬‬ ‫مجموعة واسعة من العالمات التجارية‬ ‫المحلية والعالمية باإلضافة إلى‬ ‫مكاتب استشارات الهندسة المعمارية‬ ‫والديكور‪.‬‬ ‫ومن المنتظر أن يتم االفتتاح الكبير‬ ‫للمركز بحلول ‪ ،2012‬حيث سيضم‬ ‫محالت لإللكترونيات واألجهزة‬ ‫الكهربائية وعدد من المطاعم‪،‬‬ ‫وأماكن خاصة للطالب‪ ،‬التي يمكنهم‬ ‫الدراسة فيها‪ ،‬إذ تم تجهيزها بخدمات‬ ‫اإلنترنت الالسلكي وأجهزة العرض‬ ‫وغيرها‪ ،‬ليتمكنوا من استئجارها‬ ‫مقابل مبالغ بسيطة لعقد محاضرات‬ ‫أو دورات تدريبية خاصة‪ ،‬أو للذين‬ ‫يفضلون الدراسة في مجموعات‪.‬‬ ‫المشروع من شأنه تعزيز مكانة‬ ‫ً‬ ‫خاصة وإنه‬ ‫منطقة الشويخ الصناعية‬ ‫ليس مجرد مجموعة من المتاجر‬ ‫وعدد من المطاعم‪ ،‬وإنما هو مستقبل‬ ‫آالف الشباب‪ ،‬حيث توفر إدارة المركز‬ ‫مساحة خاصة ليطلق الشباب الكويتي‬ ‫العنان لمواهبه وينفذ أفكاره على‬ ‫أرض الواقع في منطقة تحمل اسم “‬ ‫‪ ،“ Kuwait Creative Zone‬حيث‬ ‫تضم تلك المنطقة ‪ 60‬متجر خاص‬

‫فندق “مارينا الكويت” ينظم حملته السنوية لتنظيف الشاطئ‬

‫للشباب‪ ،‬تتراوح مساحاتهم بين‬ ‫‪ 15‬و‪ 30‬م‪ ، ²‬وتتميز بتكلفة‬ ‫تأجير منخفضة تبدأ من ‪100‬‬ ‫دينار كويتي شهرياً‪ ،‬وذلك لمنح‬ ‫الشباب فرصة غير مسبوقة‬ ‫لعرض منتجاتهم وخدماتهم إلى‬ ‫جانب منتجات أفضل المصممين من‬

‫’‪Page `80‬‬

‫حول العالم‪ .‬ويجم ع �‪Creative Design Cen‬‬ ‫‪ ter‬تحت سقفه مجموعة متنوعة من أشهر‬ ‫الماركات العالمية والمحلية‪.‬‬ ‫‪ Creative Design Center‬مكان يقدر اإلبداع‬ ‫ويسعى لتفجير األفكار الجديدة وعرض المنتجات‬ ‫الفنية الفريدة‪ ،‬كما أن خدماته ومنتجاته مصدراً‬ ‫إللهام المهتمين بهذا المجال‪ ،‬ويتيح فرصة‬ ‫هائلة لالستمتاع باإلمكانيات واألفكار الجديدة‬ ‫في عالم التصميمات الداخلية”‪.‬‬


‫خربشات لها معنى‬

‫خربشها‪ :‬ليوناردو دافشني‬

‫�أنا م�ش �سامع غري �صوت‬ ‫قلبي‪ ..‬يا قلبي !‬

‫ما ر�أيك باملراحل‬ ‫الإنتقالية ؟‬

‫’‪Page `82‬‬

‫�إنت �سامع �صوت النار يا بيبي؟‬

‫ب�رصاحة ‪� . .‬أنا ال �أرى �إال مراحل انتقامية !‬


banat wa shabab مجلة بنات وشباب  
banat wa shabab مجلة بنات وشباب  

لقاء ايما في مجلة بنات وشباب عدد28 يناير 2012 Ema Shah interview 2012

Advertisement