Page 1


‫نظرة المجتمع السلبية للنزيل وأسرته ‪..‬‬ ‫‪ ..‬تقودهم للخطأ أكثر من اإلصالح‬


‫المقدمة‬ ‫تعد ال�سجون نظام ًا لي�س حديث الوالدة‪ ،‬حيث ُعرفت يف الع�صور القدمية واعتربت حينها من �أهم روافد‬ ‫حفظ الأمن وحفظ احلقوق وتنفيذ احلدود‪ ،‬ومبا �أن النزيل هو الإن�سان الذي ارتكب خمالفة �أو جناية‬ ‫�أوجبت دخوله ال�سجن ليق�ضي فيه العقوبة املقررة‪ ،‬ومبا �أن �أمن املجتمع �إمنا يح�صل من خالل �أمن الأفراد‬ ‫الذين يت�شكل منهم املجتمع‪ ،‬جاءت ال�سجون كقوة رادعة ينتدبها املجتمع لقمع من يرتكب املخالفات �أو‬ ‫اجلنايات حتى ال تتحول حياة املجتمع �إىل جحيم ال يطاق‪ ،‬ويعي�ش كل فرد اخلوف والرعب يف كل يوم‬ ‫نتيجة فقدان عنا�صر الأمان وال�سالمة‪ ،‬لذا جند �أن القوى الأمنية والع�سكرية التي حتمي احلياة املدنية‬ ‫قد فر�ضت نف�سها على املجتمعات‪.‬‬ ‫وال يخفى على م�سلم �أن من �أهم مقا�صد �شريعتنا ال�سمحاء �إ�صالح الب�شرية‪ ،‬وفر�ض الأمن وال�سالمة‪ ،‬وبذل‬ ‫كل ال�سبل املعينة للإ�صالح والرتغيب فيه‪ .‬ولأن وقوع املرء يف خط�أ �أو ُجرم ال يجعل منه �شخ�ص ًا منبوذ ًا‬ ‫وال ع�ضو ًا مي�ؤو�س ًا منه‪ ..‬حيث دعانا املوىل عز وجل �إىل التوبة والإنابة �إليه وحث عليها‪ ..‬ولهذا �أُر�سلت‬ ‫الر�سل و�أُنزلت الكتب لإ�صالح امل�سيء يف عقيدته ويف عبادته ويف �سلوكه وتعامالته‪ ..‬واختار لهذه املهمة‬ ‫�أف�ضل الب�شر و�أكملهم ُخلق ًا وعق ًال ودين ًا‪ ،‬و�أدبهم ربهم ورباهم؛ ليكونوا قادة الإ�صالح وقادة امل�صلحني‬ ‫وي�أخذوا ب�أيدي امل�سيء‪ ،‬و�أن يكونوا �أع�ضاء ًا نافعني لأنف�سهم‪ ،‬ولذويهم و�أوطانهم و�أمتهم‪ ..‬ويف الآخرة‬ ‫ليكونوا من �أهل اجلنة والنعيم املقيم‪..‬‬

‫ﭧﭨﱫﭑ ﭒ ﭓ ﭔ ﭕ ﭖ ﭗ ﭘ ﭙ ﭚ ﭛ ﭜ‬ ‫ﭝ ﭞ ﱪ الن�ساء‪٢٧ :‬‬ ‫تدل الآية الكرمية على �أن ارتكاب املرء خط�أ ما مهما كان حجمه ال يجعل منه �شر ًا حم�ض ًا‪ ..‬بل البد و�أنه‬ ‫يحمل بني طيات قلبه �شيئ ًا من اخلري يجب علينا نحن �أفراد املجتمع �أن ن�ستخرجه‪ ،‬و�أن نعني هذا املرء‬ ‫على نف�سه‪ ،‬و�أن نزرع فيه من القيم واخلري ما يعينه على �أن يتخل�ص من ال�سلوك امل�شني‪ ،‬ونوفر له البيئة‬ ‫املنا�سبة التي ت�ساعده على ال�سلوك القومي ‪.‬‬


‫و�أن ين�أى بنف�سه عن �أ�سباب الوقوع يف طرق الغواية‪ ،‬وهذا الأمر يتطلب عدة عوامل �أهمها‪:‬‬ ‫ال�صرب والتعاون والرفق يف دعوة النزيل وتعليمه‪ ،‬ف�ض ًال عن الإح�سان �إليه وتلبية احتياجاته‪،‬‬ ‫و�إعطاءه الثقة وبث روح الأمل فيه‪ ،‬ناهيك عن �شغل وقته بالربامج النافعة‪.‬‬ ‫لذا جند جل بالد العامل تبذل الكثري من املال والدرا�سات من �أجل �إ�صالح ودمج النزيل يف املجتمع‪،‬‬ ‫ف�ض ًال عن جهود الأخ�صائيني واملربيني والدعاة‪.‬‬ ‫ومبا �أننا يف �أطهر بقاع الأر�ض ومهبط الوحي وقبلة امل�سلمني‪ ،‬يحر�ص والة الأمر‪-‬حفظهم اهلل‪-‬‬ ‫على �إيجاد البيئة املنا�سبة لإ�صالح النزيل‪ ،‬والتعاون بني امل�ؤ�س�سات الإ�صالحية والرتبوية‬ ‫والأمنية يف القطاعني العام واخلا�ص ف�ض ًال عن تفعيل العمل التطوعي من خالل برامج هادفة‬ ‫تتنا�سب مع ظروف النزيل واحتياجاته والتنظيمات واالحتياطات الأمنية ‪.‬‬ ‫�أحد هذه امل�شاريع هو (جلنة بناء النزيل) ب�إ�شراف املكتب التعاوين للدعوة والإر�شاد وتوعية‬ ‫اجلاليات بالبديعة والذي يقع حتت �إ�شراف وزارة ال�ش�ؤون الإ�سالمية‪ ،‬وي�أتي هذا امل�شروع �إميان ًا‬ ‫من املكتب بدوره الإ�صالحي يف املجتمع وت�أكيد ًا على الثقة املمنوحة له من والة الأمر وامل�س�ؤولني‬ ‫والعلماء وقد مت ت�صميم هذا الربنامج بعد درا�سات من قبل جهات متخ�ص�صه ملعرفة اخلدمات‬ ‫الإ�صالحية احلالية املوجودة من حيث الكم والكيف‪ ،‬فتبني �أن مايقدم حالي ًا ال يتجاوز ‪ %5‬من‬ ‫الإحتياج الفعلي لأعداد النزالء املوجودين داخل ال�سجن‪.‬‬ ‫ولذى ن�سعى من خالل هذا الربنامج �أن نرعى النزيل من اجلانب الروحي واالجتماعي والنف�سي‬ ‫واجل�سدي واملهني من خالل برامج احرتافية معتمدة وجاذبة تقدم من �أهل االخت�صا�ص‪ ،‬وهذا‬ ‫ا�ستكما ًال ملا يقدم من برامج و�أن�شطة م�سبقة ‪.‬‬ ‫فـؤاد بن عبدالرحمـن الرشيـد‬

‫املدير التنفيذي ملكتب الدعوة بالبديعة‬

‫‪7‬‬


‫صاحب السمو الملكي‬ ‫رئي�س املجل�س الأعلى لل�سجون‬ ‫اإلشراف العام‬ ‫اللواء ‪ /‬د‪ .‬علي بن ح�سني احلارثي‬ ‫مدير عام ال�سجون‬ ‫نائب المشرف العام‬ ‫العميد‪ /‬نا�صر بن �صالح الهبدان‬ ‫مدير �إدارة �سجون منطقة الريا�ض‬ ‫اإلشراف والمتابعة‬ ‫العقيد ‪ /‬علي بن حممد �آل قوت‬ ‫مدير �شعبة �إ�صالحية احلائر‬ ‫اإلشراف والمتابعة الميدانية‬ ‫النقيب ‪ /‬حممد �سعيد الأحمري‬ ‫مدير ق�سم الإر�شاد والتوجيه‬ ‫الجهة المشرفة‬ ‫ق���������س����م الإر����������ش���������اد وال����ت����وج����ي����ه‬ ‫ب�������ش���ع���ب���ة �إ�����ص��ل�اح����ي����ة احل����ائ����ر‬ ‫الجهة المنظمة والمنفذة‬ ‫امل��ك��ت��ب ال��ت��ع��اوين ل��ل��دع��وة والإر����ش���اد‬ ‫وت����وع����ي����ة اجل����ال����ي����ات ب��ال��ب��دي��ع��ة‬ ‫المدير العام‬ ‫ال�شيخ ‪ /‬ف�ؤاد بن عبدالرحمن الر�شيد‬ ‫المدير التنفيذي للمشروع‬ ‫ال�����ش��ي��خ ‪��� /‬س��ع��ود حم��م��د ال��ن��زه��ان‬

‫اللجنة االستشارية‬ ‫ف�ضيلة ال�شيخ‪/‬د‪�.‬سعد بن عبداهلل الربيك‬ ‫اللواءاملتقاعد‪/‬د‪�.‬سعدبنعبداهللالعريفي‬ ‫ال��ع��م��ي��د‪/‬حم��م��د ب��ن ع��و���ض ال��ق��ري��ن‬ ‫العقيد‪/‬عبداملح�س��ن بن حممد الطويل‬ ‫العقيد‪/‬عبداللطيفبنعبداهللاملن�صور‬ ‫العقيد‪/‬عـــل��ي ب��ن �ص��ــالـــح احلــمــــ��ود‬ ‫النقيب‪/‬عبدالعزيز بن حممد ال�ش��هري‬ ‫ال�شيخ‪/‬عبدالعزيز بن عبداهلل ال�سبيعي‬ ‫اللجنة الشرعية‬ ‫معايلال�شيخالدكتور‪/‬عبداهللبنحممداملطلق‬ ‫ع�ضو هيئة كبار العلماء‬ ‫ال�������ش���ي���خ‪ /‬خ���ل���ف ب����ن حم���م���د امل��ط��ل��ق‬ ‫عــــ�ضـــــــو الإفـــــتــــــــاء‬ ‫ال�ش��يخ‪� /‬س��ليمان ب��ن عب��داهلل املهن��ا‬ ‫ال�����ش��ي��خ‪ /‬ع���ب���داهلل ب���ن ���س��ع��د ال��ف��ال��ح‬ ‫المتابعة والتنسيق‬ ‫�أ‪ /‬عب��د اهلل بـــ��ن �ص��الح الغــامــ��دي‬ ‫المستشار اإلعالمي‬ ‫�أ‪ /‬مـحمــــد بــــن نـــــا�صــــر الــــر�شــيــــد‬ ‫المنفذ اإلعالمي‬ ‫وكالة ر�ؤى الإع�لام للدعاية والإعالن‬


‫الداعم للمشروع ‪:‬‬

‫مؤسسة‬ ‫الشيخ محمد بن عبدالعزيز بن صالح الراجحي‬ ‫الخيرية‬


‫شركاؤنا‬

‫‪11‬‬


‫أوقاف الشيخ محمد بن عبد العزيز الراجحي ‪:‬‬ ‫اهتم ال�شيخ حممد بن عبدالعزيز الراجحي كثري ًا بالعمل اخل�يري‪ ،‬و�سعى‬

‫ ‬

‫لدعمه وت�شجيع القائمني عليه‪ ،‬وتبنى فل�سفة خا�صة يف دعم العمل اخلريي تنطلق من‬ ‫الرتكيز على حجم العائد على اال�ستثمار من كل عمل خريي يتبنى دعمه ‪ ،‬وت�أمني وقف‬ ‫لكل عمل خريي ‪ ،‬و�أن تكون هذه الأوقاف متخ�ص�صة مبجال واحد من جماالت العمل‬ ‫اخلريي ‪ ،‬و�أن ترتبط مبجال�س نظار م�ستقلة ‪ ،‬ومن �أبرز �أعماله اخلريية ‪:‬‬ ‫ �إن�شاء جمموعة من الأوقاف اخلريية اخلا�صة مب�شاريع تزويج ال�شباب يف جمموعة‬‫من مدن وحمافظات اململكة‪.‬‬ ‫ �إن�شاء جمموعة من الأوق��اف اخلريية اخلا�صة ب�أعمال الرب كم�ساعدة الفقراء‬‫وامل�ساكني وبناء امل�ساجد ومدار�س حتفيظ القر�آن الكرمي يف مدن وحمافظات اململكة‪.‬‬ ‫ �إن�شاء جمموعة من الأوقاف اخلا�ص بعائلة الراجحي‪.‬‬‫ �ساهم مع �إخوانه ( �صالح وعبداهلل و�سليمان ) يف �إن�شاء حملة الراجحي اخلريية‬‫للحج‪.‬‬ ‫ �ساهم مع �إخوانه ( �صالح وعبداهلل و�سليمان ) يف �إن�شاء وقف خا�ص بخدمات احلج‪.‬‬‫ بناء جمموعة من املجمعات اخلريية والتي تت�ضمن ‪ :‬جامع وم�صلى ن�ساء ومغ�سلة‬‫�أموات ومنزل للإمام وامل�ؤذن ومدر�سة لتحفيظ القر�آن للن�ساء‪.‬‬ ‫ �إن�شاء وقف رئي�سي كبري يعود ريعه �إىل دعم �أعمال اخلري يت�ضمن جمموعة من‬‫العقارات واملزارع والفنادق‪.‬‬ ‫‪ -‬امل�ساهمة يف دعم جمموعة من امل�ؤ�س�سات الإغاثية والإعالمية والدعوية‪.‬‬

‫‪13‬‬


‫ال يصل القمة إال عالي الهمة‬


‫التعريف باللجنة‬ ‫جلنة بناء النزيل‪ :‬هي جلنة تخطط وتنظم وت�شرف على تنظيم وتنفيذ‬ ‫برنامج �شامل من الربامج الإ�صالحية واالجتماعية والتوعوية وغريها‪ ,‬وت�سعى‬ ‫لإيجاد بيئة منا�سبة لإ�صالح النزيل وجعله ع�ضو ًا نافع ًا ومنتج ًا وم�سامل ًا‪ ,‬ف�ض ًال‬ ‫عن توفري وتدريب الكوادر امل�ؤهلة لتنفيذ هذه الربامج الإميانية واالجتماعية‬ ‫والفنية والعلمية ‪.‬‬ ‫( ن�سعى �إىل رعاية �شاملة لإحتياجات النزيل وبطريقة �إحرتافية ومتزنة )‬

‫‪15‬‬


‫نستعين باهلل أو ً‬ ‫ال‬ ‫ثم نعمل بروح الفريق والنجاح للجميع‬


‫( قال ر�سول اهلل �صلى اهلل عليه و�سلم ‪:‬‬ ‫خيـــــــر النــــــــا�س �أنفعهـــــــــم للنــــا�س )‬

‫الدوافع من تأسيس هذه اللجنة‬ ‫‪ .1‬حاجة النزيل املا�سة للم�ساعدة يف �إ�صالح و�ضعه‪.‬‬ ‫‪ .2‬رغبة امل�س�ؤولني وامل�صلحني يف �إ�صالح �أو�ضاع النزيل‪ ،‬وتوفري البيئة املنا�سبة ليتحول ع�ضو ًا‬ ‫نافع ًا ومنتج ًا وم�سامل ًا ‪.‬‬ ‫‪ .3‬وجود �أعداد كبرية تقبع خلف الق�ضبان من خمتلف �شرائح املجتمع‪.‬‬ ‫‪ .4‬القناعة التامة ب�أن النزيل لي�س ع�ضو ًا فا�سد ًا‪ ،‬بل هو �إن�سان م�سلم وله حقوق‪ ،‬وقد يتحول من‬ ‫وم�صلح ب�إذن اهلل‪.‬‬ ‫�صالح‬ ‫خالل الربامج واخلدمات الهادفة �إىل ع�ض ٍو‬ ‫ٍ‬ ‫ٍ‬ ‫‪ .5‬م�ساعدة �أهل النزيل وتخفيف معاناتهم يف ا�ست�صالح ذويهم و�إعادة الب�سمة ل�شفاههم‪ ،‬وعودة‬ ‫ذويهم �أ�سوياء يفخرون بهم‪.‬‬ ‫‪ .6‬عدم وجود مثل هذه الربامج الهادفة �سيجعل النزيل يركن لربامج و�أن�شطة وممار�سات حمرمة‪..‬‬ ‫لأن النف�س الب�شرية �إن مل ت�شغلها باخلــيـر �شغلتــــك بالبــــــاطـــــــــل‪.‬‬ ‫‪ . 7‬تقليل التكاليف املادية التي تبذلها الدولة على اجلرمية وال�سجون ‪.‬‬ ‫‪ .8‬ال�سعي نحو جمتمع م�ؤمن و�آمن‪.‬‬

‫( التخ�سر ال�شمعة �شيئ ب�إ�ضاءة �شمعة �أُخرى )‬ ‫‪17‬‬


‫الخطوة األولى وضوح الغاية‬


‫أهداف اللجنة العامة‬ ‫‪ .1‬ت�����ق�����وي�����ة �إمي��������������ان ال������ن������زي������ل ب�����������اهلل‪ ،‬وت����ن����م����ي����ة م�����راق�����ب�����ت�����ه هلل ت�����ع�����اىل‪.‬‬ ‫‪� .2‬إعـــــــادة ثــقــــة النــزيـــل بـنـفـ�ســـــــــه‪.‬‬ ‫‪ .3‬ت��������وف����ي���ر اخل����������دم����������ات االج������ت������م������اع������ي������ة والإن���������������س�������ان�������ي�������ة ل�����ل�����ن�����زي�����ل‪.‬‬ ‫‪ .4‬اك���ت�������ش���اف ق���������درات و�إم�����ك�����ان�����ات ال����ن����زي����ل ال���ع���ق���ل���ي���ة واجل���������س����دي����ة وامل����ه����اري����ة‪.‬‬ ‫‪ .5‬امل�������س���اه���م���ة يف �إع�����������ادة ت�����أه����ي����ل ال����ن����زي����ل ل���ل���ح���ي���اة وامل����ج����ت����م����ع وال����وظ����ي����ف����ة‪.‬‬ ‫‪� .6‬إي���ج���اد اخل���ي���ارات امل��ت��ن��وع��ة م���ن ال�ب�رام���ج والأن�����ش��ط��ة ال��ت��ي ت���ت�ل�اءم م���ع ب��ي��ئ��ة ال��ن��زي��ل‪،‬‬ ‫وب��ح�����س��ب الإم����ك����ان����ات امل���ت���وف���رة و�إ�����ش����غ����ال ال���ن���زي���ل مب����ا ي��ن��ف��ع��ه يف دي���ن���ه ودن����ي����اه‪.‬‬ ‫‪ .7‬تــوفيــــر البيئــــة املنـــا�ســبــة للــعـمـــل الإ�صــالحـــي والتـــربـــــــوي‪.‬‬ ‫‪� .8‬إي����ج����اد ف���ري���ق م��ت��ج��ان�����س وم�������درب ي��ح��م��ل ه����م الإ������ص��ل��اح وال����ت�����أث��ي�ر يف امل��ج��ت��م��ع‪.‬‬ ‫‪� .9‬إ�شراك خمتلف فئات املجتمع يف �أعمال اللجنة (رج��ل الأم��ن‪ ,‬والداعية‪ ,‬والطبيب‪ ،‬واملر�شد‬ ‫االجتماعي‪ ,‬والتاجر‪ ،‬واملفكرين‪ ،‬والباحثني‪ ،‬و�أ�ساتذة اجلامعات‪ ،‬واملحا�ضرين‪ ،‬والفنيني‪ ،‬والتقنيني‪،‬‬ ‫و�أقرباء النزيل‪ ،‬وغريهم) واعتبارهم �شركاء جناح يف م�شروع الإ�صالح الوطني؛ مما ي�ساعد يف‬ ‫تنمية روح املواطنة‪.‬‬

‫‪19‬‬


‫الخطأ إذا ُعرف تبدد ‪ ..‬وإذا ترك تعدد‬


‫الفئة المستهدفة ( النزيل )‬ ‫وميكن ت�صنيف النزالء ح�سب‪:‬‬ ‫‪ -1‬الــــــجــــــــــــــــــــنــــــــــــــــــــــــــــ�س ‪.‬‬ ‫‪ -2‬الــــــــــعــــــــــــــمــــــــــــــــــــــــــــــــــر ‪.‬‬ ‫‪ -3‬اجلنـ�ســـيـــــــــــــــة واللــغـــــــــــــة ‪.‬‬ ‫‪ -4‬امل�ؤهل وامل�ستــــــوى التعليمــــــــي ‪.‬‬ ‫‪ -5‬ال�����ع�����ن��ب��ر ( ال����ق���������س����م ال�����������ذي ي����ق����ي����م ف�����ي�����ه ال������ن������زي������ل )‬ ‫‪ -6‬الق�ضية (اجلرمية) التي ُ�سجن من �أجلها مثل امل��خ��درات‪ ،‬الأخالقيات‬ ‫الــقـــــــتـــــل‪ ،‬الـــ�ســــــــرقــــــــة‪ ،‬الــنــ�صـــــب واالحتـــيـــــال‪ ...،‬وغـــيــــرها‪.‬‬ ‫• الفئة امل�ستهدفة (‪ )1.200‬نزيل ب�إ�صالحية احلائر ‪.‬‬ ‫• ع�����دد ال���ع���ن���اب���ر (‪ )4‬ع���ن���اب���ر وه�������ي‪.)19-18-17-16( :‬‬ ‫• مدة الربنامــــج �ستـــــــــة �أ�شهـــــــر‪.‬‬

‫بالتعاون واملتابعة مع ق�سم الإر�شاد والتوجيه ب�إ�صالحية احلائر‬

‫‪21‬‬


‫ﭧ ﭨﱫ ﮉ ﮊ ﮋ ﮌ ﮍ ﮎ ﮏ ﮐ ﮑ ﮒ ﮓ‬

‫ﮔﮕ ﮖ ﮗ ﮘ ﮙ ﮚ ﮛ ﮜ ﱪ‬

‫النحل‪٩٧ :‬‬


‫البرامج واألنشطة‬ ‫�أ – الرتبية الإميانية‪:‬‬ ‫‪ -1‬املحا�ضرات العلمية الهادفة‪.‬‬ ‫‪ -2‬ال���درو����س العلمية (ال��ت��ف�����س�ير‪ ,‬ال��ف��ق��ه‪ ,‬ال��ع��ق��ي��دة‪ ,‬ال�����س�يرة‪ ,‬الآداب‪ ,‬احل��دي��ث)‪.‬‬ ‫‪ -3‬ح�������ل�������ق�������ات حت������ف������ي������ظ ال�������������ق�������������ر�آن ال����������ك����������رمي وجت����������وي����������ده‪.‬‬ ‫‪ -4‬البحث العلمي والقراءة‪.‬‬ ‫‪ -5‬امل�����س��اب��ق��ات ال��ث��ق��اف��ي��ة امل��ت��ن��وع��ة (ال���ورق���ي���ة‪ ,‬ال�����ش��ف��ه��ي��ة‪ ,‬الإل���ك�ت�رون���ي���ة‪)....‬‬ ‫‪ -6‬املنا�صحة والتوجيه الفردي واجلماعي ‪.‬‬ ‫‪ -7‬الإفتاء ‪.‬‬ ‫‪ -8‬اال���س��ت��ف��ادة م���ن ال���ق���ن���وات ال��ف�����ض��ائ��ي��ة ال���ه���ادف���ة وم����ا ف��ي��ه��ا م���ن ب���رام���ج ن��اف��ع��ة‪.‬‬ ‫‪ -9‬اال�����س����ت����ف����ادة م����ن ال�������ش���ا����ش���ات امل���������زودة ب�����ذاك�����رة ‪ USB‬تحُ ����م����ل ع��ل��ي��ه��ا‬ ‫ب����رام����ج ه����ادف����ة م���ث���ل م���ق���اط���ع م���رئ���ي���ة م�������ؤث������رة‪ ،‬ف���ي���دي���و ك���ل���ي���ب‪ ،‬وغ���ي��ره‪.‬‬ ‫‪ -10‬املكتبة العلمية (املقروءة وامل�سموعة)‪.‬‬ ‫‪ -11‬حتفيز ال��ن��زي��ل على ال�صيام وال��ق��ي��ام وال��دع��وة وزرع ثقافة العمل التطوعي‪.‬‬

‫( من يزرع الورد ‪ ..‬ال يجني �سوى الورد )‬ ‫‪23‬‬


‫أمي تفقدني ‪ ..‬وأفتقدها !!‬


‫البرامج واألنشطة‬ ‫ب‪ -‬الرتبية االجتماعية‪:‬‬ ‫‪ -1‬املحا�ضرات والندوات املنا�سبة‪.‬‬ ‫‪ -2‬دورات تدريبية يف‪:‬‬ ‫�أ – العالقات الأ�سرية والزوجية‪ ،‬وتربية الأوالد‪ ،‬وفن التعامل مع الآخرين‪.‬‬ ‫ب‪ -‬النجاح والإيجابية يف املجتمع‪ ,‬التغري الإيجابي‪.‬‬ ‫‪ -3‬ا�ستغالل املنا�سبات العامة مثل الأعياد يف تقوية �أوا�صر الأخ��وة واملحبة بني‬ ‫النزيل والنزالء الآخرين‪ ،‬وبني النزيل وذويه خارج ال�سجن‪ ،‬من خالل االحتفاالت‬ ‫واالت�صاالت الهاتفية وغريها‪.‬‬ ‫‪ -4‬ا�ستغالل املنا�سبات اخلا�صة للنزيل يف �أفراحه و�أتراحه‪ ،‬وزرع ثقافة الإخاء‬ ‫واملودة بني �أفراد املجتمع‪.‬‬

‫( الوجه الب�شو�ش �شم�س ثانية )‬

‫‪25‬‬


‫البرامج واألنشطة‬ ‫الرتبية البدنية‪:‬‬ ‫تعترب الرتبية البدنية من �أهم و�سائل تفريغ الطاقات‪ ،‬ناهيك عن كونهـــــا‬ ‫�أ�سلوب مثمر الكت�شاف املواهب‪ ،‬والعناية بالأبدان‪ ،‬وتنق�سم �إىل ق�سمني‪:‬‬ ‫ الربامج الريا�ضية والرتفيهية‬‫ومن الأن�شطة الريا�ضية‪:‬‬ ‫‪ -1‬كــــــــــــرة الـــــقــــــــــــــــدم ‪.‬‬ ‫‪ -2‬كــرة الطــــــــــــائـــــــــــــرة ‪.‬‬ ‫‪ -3‬كـــــــــــــرة ال�ســـلــــــــــــــــة ‪.‬‬ ‫‪ -4‬ال�سباحة وحمام البخـار ‪.‬‬ ‫‪ -5‬اخليمــــة الرتفيـــهـــيــــة ‪.‬‬ ‫‪ -6‬تن�س الطاولة والبلياردو ‪.‬‬ ‫‪� -7‬ألعاب القوة والليـــاقـــــة ‪.‬‬ ‫‪ -8‬امل�شــــــــــــي واجلــــــــــــري ‪.‬‬ ‫‪ -9‬غريه مما يقرره املخت�صون يف املجال الريا�ضي‪.‬‬

‫‪27‬‬


‫ٌ‬ ‫أمل إلى العمل‬


‫البرامج واألنشطة‬ ‫الرتبية العلميةوالتدريب‪:‬‬

‫�أ‌‪ -‬تعليم ‪.‬‬ ‫ب‌‪ -‬تدريب (مهني – �إداري ومايل متخ�ص�ص – تطوير قدرات) ‪.‬‬ ‫�إن التعليم والتدريب له دور كبري يف تنمية القدرات والتفكري لدى النزيل‪ ،‬ولذا ت�سعى اللجنة �إىل‬ ‫م�ساعدته على احل�صول على التعليم املنا�سب ورفع م�ستواه التعليمي وقدراته وم�ؤهالته من خالل‬ ‫الربامج التالية‪:‬‬ ‫‪ -1‬تي�سري التحاق النزيل بالتعليم العام واجلامعي عرب االنت�ساب والدرا�سة عن بعد‪.‬‬ ‫‪ -2‬توفري العوامل امل�ساعدة للدرا�سة من معلمني وكتب وغيـــــرها‪.‬‬ ‫‪ -3‬العناية باملتفوقني واملوهوبني واجلادين يف التح�صيل العلمي‪.‬‬ ‫‪ -4‬تهيئة البيئة املنا�سبة للتعليم وت�شجيع النزالء على امل�شاركة‪ ،‬والتعاون يف جتاوز العقبات‬ ‫املتوقعة‪.‬‬ ‫‪ -5‬التعاقد مع مركز من مراكز التدريب لو�ضع برامج تدريبية متخ�ص�صة وعامة‪.‬‬ ‫‪ -6‬توفري القاعات املنا�سبة واملزودة بكل ما يحتاجه التدريب من �أثاث و�أجهــــزة‪.‬‬ ‫‪ -7‬توفري معامل للحا�سب الآيل واللغة الإجنليزية والإلكرتونية‪.‬‬ ‫‪ -8‬ال�سعي لت�أهيل النزالء ُك ٌل ح�سب �إمكانياته ورغباته‪ ،‬ومبا يتنا�سب مع متطلبات �سوق العمل‪،‬‬ ‫بحيث ت�ساعـــده يف احل�صـــــول علــــى وظيفـــــــة منا�سبـــــة‪.‬‬ ‫‪ -9‬منح ال�شهادات املعتمدة للمتدربني‪.‬‬ ‫‪ -10‬التن�سيق مع مكتب العمل وم�ؤ�س�سات القطاعني العام واخلا�ص لتوظيف امل�ؤهلني من املُفرج عنهم‪.‬‬ ‫‪ -11‬م�ساعدة بع�ض النزالء على �إن�شاء م�شاريع �صغرية تكون با�سم اللجنة ويتوىل النزيل املفرج‬ ‫عنه �إدارتها لفرتة ما‪ ،‬وبعد اجتياز فرتة التجربة تنتقل ملكية هذا امل�شـــــروع للنــزيــــل‪.‬‬ ‫‪ -12‬ا�ست�ضــافـــة عـدد من احلا�صلني على م�ؤهالت علمية من النزالء لأجـــــــــل حتفيـــــــز باقي‬ ‫النــزالء‪.‬‬

‫( القوة ال ت�ساوي �شيئ ًا �إذا غابت مهارة الأداء)‬

‫‪29‬‬


‫البرامج واألنشطة‬ ‫الفئة املنفذة لربامج و�أن�شطة اللجنة‪:‬‬ ‫�أ‌‪ -‬الدعاة وامل�شايخ ‪.‬‬ ‫ب‌‪ -‬الرتبـــــويـــــون ‪.‬‬ ‫ت‌‪ -‬الأخ�صائيون االجتماعيون والنف�سيون ‪.‬‬ ‫ث‌‪ -‬امل����������درب����������ون ال������ري������ا�������ض������ي������ون ‪.‬‬ ‫ج‌‪ -‬امل������درب������ون ال���ف���ن���ي���ون وال���ت���ق���ن���ي���ون ‪.‬‬ ‫ح‌‪ -‬الأط�����������ب�����������اء وامل�������م�������ر��������ض�������ون ‪.‬‬ ‫خ‌‪ -‬ال������ه������ي������ئ������ة الإداري�������������������������������ة ‪.‬‬ ‫د‌‪ -‬رج���ال الأم���ن (احل��ال��ي��ون وامل��ت��ق��اع��دون) ‪.‬‬ ‫وكل من يحتاجه العمل يف اللجنة وكل من يرغب‬ ‫امل�ساهــــــمـــــــة يف امل�شــــــــروع الإ�صـــالحـــــــــــــي ‪.‬‬

‫‪31‬‬


‫من الممتع أن نحقق مايعتقده‬ ‫البعض أنه مستحيل‬


‫عن أنس ]‬ ‫أن النبــي [ قـــال ‪ ( :‬ال يؤمن أحدكم‬

‫حتى يحب ألخيـه ما يحـــب لنفســــه ) ‬ ‫رواه البخاري‬ ‫ ‬


‫صور من‬ ‫الدورة التأهيلية للمشاركين في البرنامج‬


‫ال تيأس ففي كل فشل ‪..‬‬ ‫توجد بذرة للنجاح ‪..‬‬


‫يدًا بيد‪ ..‬لنجعل منه عضوًا نافعًا‬ ‫لمجتمعه وأمته‪.‬‬


الكتيب التعريف  

الكتيب التعريفي لمشروع لجنة بناء النزيل بإصلاحية الحائر لتأهيل ١٤٠٠ نزيل