Page 1

‫با�سم �سكجها‬ ‫يكتب‪:‬‬

‫كو�شنري‬ ‫‪2‬‬

‫الأربعاء ‪� 30‬شعبان ‪ 1439‬هـ ‪� 16‬أيار ‪ 2018‬م ‪ -‬ال�سنة ‪25‬‬

‫‪� 12‬صفحة‬

‫العدد ‪3949‬‬

‫الخميس أول‬ ‫أيام شهر‬ ‫رمضان املبارك‬

‫ً‬ ‫فل�سا‬ ‫‪250‬‬

‫امللك‪ :‬نقل السفارة استفزاز للمسلمني‬ ‫وسنبقى الداعم لألشقاء الفلسطينيني‬

‫إضراب عام يف فلسطني وتشييع لشهداء مجزرة يوم العبور‬ ‫تركيا تطرد السفري اإلسرائيلي وتعلن الحداد ‪ 3‬أيام‬ ‫نقل جرحى غزة إىل مستشفيات‬ ‫الخدمات الطبية امللكية‬ ‫عشرات اإلصابات يف مواجهات واسعة‬ ‫مع االحتالل يف الضفة‬ ‫استدعاء سفراء وتنديد دولي باملجزرة‬ ‫اإلسرائيلية يف القطاع‬ ‫األمم املتحدة تدعو إىل إجراء تحقيق‬ ‫مستقل يف املجزرة‬ ‫مجزرة غزة تسيطر على عناوين‬ ‫الصحافة األجنبية‬ ‫غزة‪� -‬صفا‬ ‫ت �ب��اي �ن��ت ال �� �ص �ح��ف ال�ع��رب�ي��ة‬ ‫والأجنبية ال�صادرة االثنني و�صباح‬ ‫�أم ����س ال�ث�لاث��اء ح��ول م��ا ��ص�دّرت��ه‬ ‫م� ��ن ع� �ن ��اوي ��ن ت �ع �ل �ق��ت ب ��ارت �ك ��اب‬ ‫اجلي�ش الإ�سرائيلي جم��زر ًة بحق‬ ‫متظاهري م�سرية ال�ع��ودة‪ ،‬ارتقى‬ ‫خ�لال �ه��ا ‪� � 59‬ش �ه �ي �دًا و�أك� �ث��ر من‬ ‫‪ 2500‬ج��ري��ح‪ ،‬يف ي ��و ٍم ك��ان الأك�ث�ر‬ ‫دموية منذ انتهاء حرب ‪ 2014‬التي‬ ‫ا�ستمرت �أكرث من �سبعة �أ�سابيع‪.‬‬ ‫ف � �ق� ��د ك� �ت� �ب ��ت "التاميز"‬ ‫الربيطانية على �صدر �صفحتها‬ ‫الأوىل‪" :‬مقتل ال �ع �� �ش��رات م��ع‬ ‫افتتاح ال�سفارة الأمريكية اجلديدة‬ ‫بالقد�س"‪.‬‬ ‫�أم� � ��ا م �ن��اف �� �س �ت �ه��ا ال �ل �ن��دن �ي��ة‬ ‫"دايلي ميل" ف�خ� ّ�ط��ت ب��الأ��س��ود‬ ‫العري�ض‪" :‬حمـّام الدم"‪ ..‬مقتل‬ ‫الع�شرات و�إ�صابة الآالف بر�صا�ص‬ ‫الإ�سرائيليني �ضد الفل�سطينيني‬ ‫امل �ت �ظ��اه��ري��ن � �ض��د � �س �ف��ارة ت��رم��ب‬ ‫اجلديدة‪.‬‬ ‫ك�م��ا ط�ب�ع��ت "الإندبندنت"‬ ‫ال�بري �ط��ان �ي��ة �� �ص ��ور ًة ع �ل��ى ك��ام��ل‬ ‫�صفحتها لفل�سطينية على مقربة‬

‫م ��ن �أدخ� �ن ��ة الإط� � � ��ارات امل���ش�ت�ع�ل��ة‬ ‫بالتظاهرة‪ ،‬وكتبت‪" :‬افتتاح �سفارة‬ ‫بالقد�س‪ ،‬و‪ 55‬قتي ًال على الأقل يف‬ ‫غزة"‪.‬‬ ‫و�� � � �ص� � � �دّرت "الغارديان"‬

‫كذلك‪" :‬افتتاح ال�سفارة اجلديدة‬ ‫ب�إ�سرائيل ومقتل الع�شرات"‪� ،‬إىل‬ ‫جانب �صورتني متال�صقتني البنة‬ ‫ت��رام��ب وت �ظ��اه��رات �أم����س‬ ‫بغزة‪.‬‬ ‫‪7‬‬

‫«أوقاف القدس»‪ :‬نصب مظالت يف ساحات األقصى‬ ‫الستقبال أكثر من ‪ 50‬ألف مصل يف رمضان‬ ‫عمان‪ -‬برتا‬ ‫ق ��ال م��دي��ر دائ � ��رة �أوق� � ��اف ال�ق��د���س‬ ‫و� �ش ��ؤون امل�سجد الأق���ص��ى‪ ،‬حممد ع��زام‬ ‫اخلطيب‪� ،‬إن دائ��رة الأوق��اف الإ�سالمية‬ ‫�أمت��ت اال��س�ت�ع��داد ترحيبا ب�ق��دوم ال�شهر‬ ‫ال�ف���ض�ي��ل‪ ،‬و�إن الأق �� �ص��ى ي �ك��ون ب��أ��س�ع��د‬ ‫�أوق��ات��ه و�أبهج حاالته‪ ،‬وه��و يفتح ذراعيه‬ ‫لي�ستقبل من ال ي�ستطيعون الو�صول �إليه‬ ‫�إال يف �شهر الرحمة‪.‬‬ ‫و�أ�� � �ش � ��ار اخل� �ط� �ي ��ب خ �ل��ال ح��دي �ث��ه‬ ‫لربنامج "عني على القد�س" التي بثه‬ ‫التلفزيون الأردين م�ساء االث �ن�ين‪� ،‬إىل‬ ‫�أن دائ��رة الأوق��اف ن�صبت مظالت تت�سع‬ ‫لأك�ث��ر م ��ن ‪� 50‬أل� ��ف م���ص��ل يف ��س��اح��ات‬ ‫امل�سجد الأق�صى املبارك‪.‬‬ ‫و�أو�ضح �أن هناك ترتيبات معينة يف‬ ‫امل�سجد الأق�صى ال�ستقبال هذه احل�شود‬ ‫ال�ت��ي �ست�أتي �إىل امل�سجد الأق���ص��ى وفق‬ ‫ترتيبات �إدارية كبرية يف �إطار ثالثة �أمور‬ ‫�أ�سا�سية تعمل عليها دائ��رة الأوق��اف منذ‬ ‫عدة �أ�شهر‪.‬‬ ‫وبينّ �أن �أوىل هذه الرتتيبات يتعلق‬ ‫بال�ش�ؤون الدينية‪ ،‬حيث يتم �إعداد برامج‬ ‫دينية مكثفة للتدري�س يف امل�سجد الأق�صى‬

‫م�صلون يف �ساحات امل�سجد الأق�صى (�أر�شيفية)‬

‫امل �ب��ارك‪ ،‬م��ن ��ص�لاة الع�شاء حتى �صالة‬ ‫الفجر‪ ،‬و�أي�ضا �صالة ال�تراوي��ح‪ ،‬م�شريا‬ ‫�إىل �أن هناك جمموعة كبرية من الأئمة‬ ‫م��ن ال�ق��د���س وع �م��ان وال���ض�ف��ة ال�غ��رب�ي��ة‪،‬‬ ‫ج�م�ي�ع�ه��م ي �� �ش�ترك��ون يف ت �ل�اوة ال �ق��ر�آن‬

‫وقفة لــ«العمل اإلسالمي» احتجاجا على نقل السفارة‬ ‫األمريكية إىل القدس وتأكيدا على حق العودة‬ ‫حممود خريي‬ ‫ن� ��ددت ق� �ي ��ادات ح ��زب ج�ب�ه��ة ال�ع�م��ل‬ ‫الإ�سالمي يف وقفة احتجاجية م�ساء �أم�س‬ ‫ال �ث�لاث��اء �أم ��ام م�ق��ر احل ��زب يف العا�صمة‬ ‫عمان‪ ،‬بنقل �سفارة الإدارة الأمريكية �إىل‬ ‫ال �ق��د���س‪ ،‬وب��اجل��رائ��م ال �ت��ي ارت �ك �ب��ت بحق‬ ‫الفل�سطيني يف م �� �س�يرات ح��ق ال �ع��ودة يف‬ ‫الذكرى ال�سبعني لنكبة فل�سطني‪.‬‬ ‫وردد امل �� �ش��ارك��ون ه �ت��اف��ات ت ��ؤك��د حق‬ ‫ال �ع ��ودة ل�لاج�ئ�ين ال�ف�ل���س�ط�ي�ن�ي�ين‪ ،‬وع��دم‬ ‫امل �� �س��ا���س ب �ه��وي��ة ال �ق ��د� ��س‪ ،‬وح� ��ق ال���ش�ع��ب‬ ‫الفل�سطيني بالدفاع عن نف�سه‪ ،‬ومقاومة‬ ‫امل �ح �ت��ل الإ� �س��رائ �ي �ل��ي وا� �ص �ف�ين م���س�يرات‬ ‫ال� �ع ��ودة ب��ال �ب �ط��ول �ي��ة‪ ،‬م �ع �ت�بري��ن ال���ش�ع��ب‬ ‫الفل�سطيني خ��ط ال��دف��اع الأول ع��ن كل‬ ‫فل�سطني‪.‬‬ ‫الناطق الإع�لام��ي با�سم ح��زب جبهة‬

‫وال�ضفة‪ ،‬مطالبا احلكومة مبوقف جدي‬ ‫�إزاء امل��واق��ف الأم��ري�ك�ي��ة و�إل �غ��اء معاهدة‬ ‫وادي عربة ان�سجاما م��ع مطالب ال�شعب‬ ‫الأردين‪.‬‬ ‫من ناحيته بني الأم�ين العام ال�سابق‬ ‫للحزب حمزة من�صور يف كلمة �ألقاها �أن‬ ‫م��واق��ف احل��زب تعرب ع��ن االل�ت��زام بثوابت‬ ‫الأم��ة واالهتمام بق�ضيته املركزية‪ ،‬ق�ضية‬ ‫فل�سطني‪ ،‬م�شريا �أن حق العودة حق ثابت ال‬ ‫متلك قوة يف الأر�ض ال �أمريكا وال جمل�س‬ ‫الأمن وال العامل ب�أ�سره ي�ستطيع �أن ي�صادر‬ ‫هذا احلق املقد�س‪ ،‬و�أ�ضاف "نحي �صربهم‬ ‫نحي �صمودهم نحي �إ�صرارهم على العودة‬ ‫�إىل �أر�ضهم ظافرين �إن �شاء اهلل"‪ ،‬مبينا‬ ‫�أن الرهان اليوم بعد ال�شعب الفل�سطيني‬ ‫العمل الإ�سالمي م��راد الع�ضايلة ق��ال �إن الت�صفية للق�ضية الفل�سطينية ورف�ضا على ال��وط��ن (الأردن)‪ ،‬و�أن��ه لطاملا حرك‬ ‫هذه الوقفة ت�أتي �ضمن �سل�سلة الفعاليات للم�سا�س بهوية القد�س والالجئني‪ ،‬ودعما الأردنيون الأمة العربية لت�صطف ولتلتف‬ ‫ال� �ت ��ي ي�ن�ظ�م�ه��ا احل� � ��زب رف �� �ض��ا مل� ��ؤام ��رة ل���ص�م��ود امل��راب �ط�ي�ن وامل� �ق ��اوم�ي�ن يف غ��زة حول ق�ضايا الأمة ومنها فل�سطني‪8 .‬‬

‫و�إمامة امل�سلمني يف �صالة الرتاويح‪.‬‬ ‫وت � ��اب � ��ع‪" :‬بالن�سبة ل �ل �ن��واح��ي‬ ‫ال���ص�ح�ي��ة‪ ،‬ف �ق��د مت االج �ت �م��اع م��ع ‪14‬‬ ‫م�ؤ�س�سة �صحية �ستعمل معنا يف �شهر‬ ‫رم�ضان الف�ضيل‪ ،‬ا�ستعدادا لأي طارئ‬

‫�أو ع��ار���ض �صحي يتعر�ض ل��ه �أي من‬ ‫امل �� �ص �ل�ين‪ ،‬ب �ح �ي��ث ت �ك ��ون ال �ت �ج �ه �ي��زات‬ ‫ال���ص�ح�ي��ة م �ه �ي ��أة وج ��اه ��زة‪ ،‬ومنت�شرة‬ ‫جميعها يف امل��راك��ز امل��وج��ودة يف‬ ‫امل�سجد الأق�صى ويف �ساحاته"‪8 .‬‬

‫متحدثون �أجمعوا �أن �أي م�سا�س بالو�ضع القانوين القائم يف القد�س باطل‬

‫مجمع النقابات يحيي مهرجان‬ ‫"القدس عنوان العودة"‬ ‫حممود خريي‬ ‫اعترب رئي�س جمل�س النواب‬ ‫امل �ه �ن��د���س ع��اط��ف ال �ط ��راون ��ة �أن‬ ‫�أي م �� �س��ا���س ب��ال��و� �ض��ع ال �ق��ان��وين‬ ‫ال �ق��ائ��م يف ال �ق��د���س وع �ل��ى ر�أ��س�ه��ا‬ ‫الو�صاية الها�شمية على املقد�سات‬ ‫الإ� �س�ل�ام �ي��ة وامل �� �س �ي �ح �ي��ة ب��اط�ل��ة‬ ‫والغية وال قيمة لها‪ ،‬ف�ضال عن‬ ‫خمالفتها كل املواثيق وال�ق��رارات‬ ‫الدولية‪ ،‬معربا عن فخره مبواقف‬ ‫ملك البالد بالدفاع عن املقد�سات‪،‬‬ ‫وع��دال��ة ال�ق���ض�ي��ة الفل�سطينية‪،‬‬ ‫وجهود �شعبها لنيل حقه امل�شروع‪،‬‬ ‫ج��اء ذل��ك خ�لال رعايته مهرجان‬ ‫«ال �ق��د���س ع �ن��وان ال �ع ��ودة»‪� ،‬إح �ي��ا ًء‬ ‫ل �ل��ذك��رى ال � �ـ‪ 70‬لنكبة فل�سطني‪،‬‬ ‫م���س��اء �أم ����س ال �ث�لاث��اء يف جممع‬ ‫النقابات املهنية‪.‬‬ ‫وق��ال الطراونة يف كلمته �إنه‬

‫ال حديث ي�سمو على حديث النف�س‬ ‫حني تقبل على ال�شهادة‪ ،‬وال فعل‬ ‫ي�سمو ع�ل��ى ي��د ب��احل�ج��ر ت�سلحت‬ ‫ف�أمطرت دب��اب��ات الغدر امل�صفحة‬ ‫ب��اخل��زي وال �ع��ار‪ ،‬و�أ� �ض��اف «ه��ا هو‬ ‫ال�شعب الفل�سطيني يف ال��ذك��رى‬

‫ال �� �س �ب �ع�ين ل�ل�ن�ك�ب��ة ي �ع �ل��م ال �ع��امل‬ ‫درو�سا جديدة يف البطولة‪ ،‬وي�ضعه‬ ‫�أم ��ام اخ�ت�ب��ار ال���ض�م�ير ل�ي�ق��ول يف‬ ‫كلمة واح��دة �إن��ا هنا ب��اق��ون‪ ،‬رغم‬ ‫خ��ذالن�ك��م ب��اق��ون يف ار���ض‬ ‫املحبة وال�سالم»‪.‬‬ ‫‪8‬‬


‫‪2‬‬

‫‪farajsh@assabeel.net‬‬

‫الأربعاء (‪� )16‬أيار (‪ ) 2018‬م ‪ -‬ال�سنة (‪ - )25‬العدد (‪)3949‬‬

‫غزة‪ ..‬رأس حربة أم‬ ‫مجرد «خلف»؟!‬

‫مقـــــــــاالت‬ ‫كوشنري‬

‫النكبة يف أحدث تجلياتها‬

‫يروى �أن �شخ�صا يدعى‬ ‫خ��ل��ف دخ���ل اجل��ي�����ش‪ ،‬ويف‬ ‫�أثناء فرتة التدريب �س�أله‬ ‫القائد‪ :‬يا خلف �إذا جاءك‬ ‫العدو من �أمامك ماذا تفعل؟‬ ‫ق��ال �أطلق عليه النار ف��ورا‪.‬‬ ‫�س�أله ثانية‪� :‬إذا جاءك العدو‬ ‫باختصار‬ ‫من �أمامك ومن خلفك؟ رد خلف‪:‬‬ ‫�ذي‬ ‫�أط��ل��ق ال��ن��ار ع��ل��ى ال��ع��دو ال�‬ ‫عبداهلل املجايل‬ ‫�أم��ام��ي‪ ،‬ثم مبا�شرة على العدو‬ ‫الذي خلفي‪� .‬س�أله ثالثة‪ :‬ح�سنا‪،‬‬ ‫�إذا جاء العدو من �أمامك ومن خلفك وعن ميينك‪ ،‬ماذا تفعل؟‬ ‫رد خلف‪� :‬أطلق النار على العدو الذي عن مييني‪ ،‬ثم مبا�شرة‬ ‫على الذي �أمامي‪ ،‬ثم ب�سرعة على الذي خلفي‪� .‬س�أله رابعة‪:‬‬ ‫ح�سنا‪� ،‬إذا جاء العدو من �أمامك ومن خلفك وعن ميينك‬ ‫وعن �شمالك‪ ،‬ماذا تفعل؟ رد خلف‪� :‬أطلق النار على العدو‬ ‫الذي عن مييني‪ ،‬ثم مبا�شرة على الذي عن ي�ساري‪ ،‬ثم على‬ ‫الذي �أمامي‪ ،‬ثم ب�سرعة على الذي خلفي‪� .‬س�أله خام�سة‪ :‬يا‬ ‫خلف‪� ،‬إذا جاءك العدو من �أمامك ومن خلفك وعن ميينك‬ ‫وعن ي�سارك ومن اجلو‪ ،‬ماذا �ستفعل‪ .‬انفعل خلف و�صاح‪ :‬ما‬ ‫هذا اجلي�ش الذي لي�س فيه �سوى خلف!!‬ ‫ُترى كيف تتعامل الأمة العربية والإ�سالمية مع قطاع‬ ‫غزة؟ هل تتعامل معه كر�أ�س حربة �ضد العدوان ال�صهيوين‬ ‫الغا�شم‪ ،‬و���ض��د املخططات الرهيبة لت�صفية الق�ضية‬ ‫الفل�سطينية وت�صفية ق�ضية القد�س؛ وبالتايل تقدمي‬ ‫كافة �أ�شكال الدعم والعون له‪� ،‬أم �أنها تتعامل معه كـ»خلف»‬ ‫مطلوب منه وحده مواجهة الأع��داء القادمني من الأمام‬ ‫واخللف وعن اليمني وعن ال�شمال ومن اجلو وعن طريق‬ ‫البحر ومن حتت الأر�ض؟!‬

‫حتى ال يذهب الدم‬ ‫الفلسطيني هدر ًا‬ ‫���س��ي��ن��ج��ون بفعلتهم‬ ‫رغ����م ب���ث اجل���رمي���ة على‬ ‫الهواء مبا�شرة طوال اليوم‬ ‫و���ش��اه��ده��ا ال���ع���امل ب�ب�رود‬ ‫و�سيطوى ملفها ليحفظ اىل‬ ‫على المأل‬ ‫جانب مئات مثله واالر�شيف‬ ‫جمال ال�شواهني‬ ‫�سي�ضم املزيد وكل ما ا�ستطاعته‬ ‫�سلطة رام اهلل اع�لان احل��داد‬ ‫وتنكي�س العلم كما يف اي حالة‬ ‫حزن على �ضحايا زلزال او اي كارثة طبيعية يف بلد �صديق‪،‬‬ ‫ولو ان عبا�س اعلن حل �سلطته والغاء او�سلو لكان الدم‬ ‫الفل�سطيني ما �سال هدرا ولكان اعاد العامل كله اىل املربع‬ ‫االول يف الق�ضية الفل�سطينية غري ان��ه ذه��ب اىل جانب‬ ‫القاتل عمليا كما كل الذين �شربوا نخب �سفارة االغت�صاب‪.‬‬ ‫االن م�شكلة ال�شعب الفل�سطيني بقيادته اكرث مما هي‬ ‫باالحتالل ال��ذي هو اىل زوال حتمي لكن ينبغي ازال��ة‬ ‫العقبة من الطريق اوال‪ ،‬وهي تتمثل ب�سلطة تت�صرف على‬ ‫ا�سا�س انها دولة ولها حكومة وهي غري حم�سوبة يف الواقع‬ ‫ال بالعري او النفري ووظيفتها الوحيدة التن�سيق االمني مع‬ ‫عدو �شعبها وادارة ملفات �شرطية لتعقب املقاومني وفتح‬ ‫�سجون لهم كون �سجون العدو مكتظة‪.‬‬ ‫مل يذهب احد اىل تخوين ال�سلطة ورئي�سها عبا�س لكن‬ ‫يعاب عليهم هزالتهم واداء �سيا�سي ميار�سونه ا�سا�سه التبعية‬ ‫واملراهنة اخلا�سرة يف املنا�سبات كافة‪ ،‬فال كبري املفاو�ضني‬ ‫افاد وال التن�سيق االمني انهى احتالل وخيار املفاو�ضات‬ ‫لي�س منه �سوى مزيد من االحتقار واال�ستهتار‪ .‬واكرث من‬ ‫ذلك يفتحون االن االب��واب لدول اخلليج لإقامة عالقات‬ ‫علنية مع العدو مبا يكر�س املعاناة على الفل�سطينيني اكرث‪،‬‬ ‫ول�سان حال دول اخلليج اليوم يقول انه طاملا �سلطة عبا�س‬ ‫تعرتف باليهود ودولتهم فلم ال نفعل ذلك اي�ضا‪.‬‬ ‫ينبغي ان ت��درك �سلطة رام اهلل انها ج�سر ي�ستغله‬ ‫ال�صهاينة لتمرير م�شاريعهم وتكري�س احتاللهم وتهويد‬ ‫كل فل�سطني وانهم �سينتهون منها عندما ت�صبح ال�ضفة‬ ‫الغربية كلها كذلك ولي�س القد�س فقط وه��ذا هو املعنى‬ ‫الوحيد ل�سفارة امريكية فيها‪ ،‬وعليه لي�س من خيار ينقذ‬ ‫الفل�سطينيني مما هو ا�سو�أ ومتمثل ب�صفقة القرن التي‬ ‫�ستبارك عربيا اذا ما ا�ستمرت ال�سلطة قائمة‪ ،‬وهي مبا‬ ‫تبقى فيها من �صدقية ال�ستعادة حقوق �شعبها لي�س امامها‬ ‫�سوى ان تعلن الغاء او�سلو وكل ما ترتب عليها واول من ذلك‬ ‫حل نف�سها‪.‬‬

‫فيها احلرية والعدالة والنزاهة والنظافة‬ ‫لي�ست النكبة مبجرد خ��روج ‪ 800‬الف‬ ‫فل�سطيني من بالدهم نتيجة احل��رب غري‬ ‫ب�شكل معقول �أي�ضا‪ ،‬ويحتاج كذلك اىل‬ ‫املتكافئة‪ ،‬وال التخاذل العربي وال الت�آمر‬ ‫قوى ا�سالمية ووطنية قوية ومنظمة‬ ‫الربيطاين‪ ،‬وال غياب قيادة فل�سطينية‬ ‫وق��ادرة على لعب ال��دور املن�سق وامل�سهل‬ ‫حقيقية عن امل�شهد الفل�سطيني‪ ،‬كل هذا‪،‬‬ ‫وامل��وف��ق لأو���ض��اع املنطقة وق��واه��ا دون‬ ‫وان ك��ان �سببا ظاهرا للنكبة‪ ،‬ف�إنه مل‬ ‫ال��دخ��ول يف م��ع��ارك �صغرية وجانبية‬ ‫يكن ال�سبب احلقيقي للنكبة‪ ،‬فالنكبة‬ ‫تهدر اجلهود والطاقات‪ ،‬وتن�شئ الوعي‬ ‫كانت ثمرة مرة لغياب االمة عن الوجود‬ ‫اجلمعي لل�شعوب لت�شكيل حا�ضنة وعمق‬ ‫وال�شهود‪ ،‬والنكبة مل تكن التجلي الوحيد‬ ‫لهذا الغياب‪ ،‬بل كان هناك جتليات كثرية‬ ‫ا�سرتاتيجي مل�شروع النهو�ض واملقاومة‬ ‫كاظم عاي�ش‬ ‫مرافقة ل��ه على م�ستوى ال��وط��ن العربي‬ ‫والتحرير‪ ،‬يجد فيه كل خمل�ص دورا ومهمة‬ ‫واال�سالمي‪ ،‬واملراقب الب�صري لأو�ضاع امتنا‬ ‫ووظيفة يقوم بها وي�ضحي لأجلها‪.‬‬ ‫كان ب�إمكانه �أن يتوقع امل�آالت اخلطرية التي‬ ‫لقد كان من �أخطر جتليات النكبة حالة‬ ‫ترزح‬ ‫كانت‬ ‫أ�سرها‬ ‫و�صلنا اليها دون عميق تفكري‪ ،‬فاملنطقة‬ ‫كانتب�تقودها قوى ال�شر الفرقة وال��ن��زاع وظ��ه��ور الهويات الفرعية واالقليمية‬ ‫حتت �ضغوط امل�ؤامرة العاملية التي‬ ‫وعلى ر�أ�سها بريطانيا وحلفا�ؤها واملحافل ال�سرية والقوى واملذهبية التي مزقت االمة �شذر مذر‪ ،‬وال زالت قوى ال�شر‬ ‫اخلفية التي كانت تخطط لتدمري كل مقومات ح�ضارتنا تنفخ يف ه��ذه االثنيات والتباينات حتى بلغت منتهاها‬ ‫ونهو�ضنا‪ ،‬وكانت فل�سطني يف قلب امل�ؤامرة‪ ،‬وكان قدرها �أن و�أو�صلتنا اىل احل�ضي�ض‪ ،‬وال زلنا عاجزين ع��ن ر�ؤي��ة‬ ‫تتعر�ض لكل هذا الظلم والقهر والت�سلط‪ ،‬و�أن ت�صبح ب�ؤرة اال�سباب وو�ضع العالج لها لتجاوزها رغم و�ضوحها‪.‬‬ ‫ال�صراع ال��ذي مل يتوقف حلظة‪ ،‬وظ��ل ابنا�ؤها يدفعون‬ ‫ورغم كل ما حدث‪ ،‬والثمن الكبري الذي دفعناه وندفعه‪،‬‬ ‫الثمن من دمائهم و�أموالهم وراحتهم يف كل مكان وحتت كل و�سندفعه اذا مل تتغري املعادلة ف�إنني واثق ان االمر لن يطول‬ ‫الظروف‪.‬‬ ‫حتى حتدث الثورة املطلوبة التي �ستقودها �أجيال ال�شباب‬ ‫على‬ ‫قادرون‬ ‫لوحدهم‬ ‫الفل�سطينيني‬ ‫أن‬ ‫�‬ ‫يظن‬ ‫من‬ ‫خمطئ‬ ‫اخلروج من حمنتهم‪ ،‬و�إن كانوا هم املطالبني �أوال �أن يقوموا الذي لن يجد له خيار �آخر �سواها‪ ،‬فهو �سيكون �أمام خيارات‬ ‫بتنظيم �صفوفهم وت�صحيح م�سارهم‪ ،‬وتنظيف واقعهم من كل مغلقة واجبارية‪ ،‬وحينها �ست�سقط كل رموز ال�شر والف�ساد‬ ‫�أ�شكال التخاذل والتفريط الذي مثلته القيادات وامل�ؤ�س�سات والتخلف واخليانة‪ ،‬لتكون احلقيقة الوحيدة البارزة هي‬ ‫هم االمة وم�صلحة االوط��ان وخيارات احلرية والعدالة‬ ‫التي فقدت �شرعيتها و�صالحيتها منذ زمن طويل‪.‬‬ ‫وهذا لن يت�أتى اال بتوفر بيئة عربية معقولة تتوفر والنظافة‪ ،‬و�سيادة القانون على اجلميع دون ا�ستثناء‪.‬‬

‫له االرتقاء ولآلخر البقاء‬ ‫م�صطفى منيغ‪ /‬املغرب‬ ‫�أه��و ذك��اء‪� ،‬أم غباء َم��ن �أراد تقليد احلرباء يف جمال ال�صغرية باملنطقة الأ�سيوية وم��ا لقنته لفرن�سا خا�صة‬ ‫ال�سيا�سة الذي ال يتن َّمى �إال و�سط لونني الأبي�ض والأ�سود و�أمريكا عامة من درو�س حربية موجعة جتعل الأخريتني‬ ‫وغريهما اع�تراف �ضمني مبا ج��اء عن ن�ضال �سجناء‪ ،‬ما الآن وما يتبعهما من �أح�لاف التفكري يف االحت�ضان‪ ،‬بدل‬ ‫َر�ض َيت عنهم «قلة» (مهما كان املقام من املحيط �إىل اخلليج) تزكية االحتقان مبظاهر و�إن كانت يف ال�سطح تبدو �سمحاء‬ ‫تخطط وتنفذ وبعدها الطوفان كاحلا�صل من زمان يف‬ ‫اليمن ولنقارن بعد اللقاء بالذي مت يف اململكة ال�سعودية املنتهي‬ ‫ومثله يف جنوب لبنان و�أب�شعه املنفجر (ال حمالة) انطالق ً‬ ‫ا‬ ‫من اجلزائر العا�صمة وحتديد ًا من مدينة «تندوف»حيث ب�إنعا�ش اخلزينة الأمريكية وما �صوره �إع�لام العامل من‬ ‫�أقام النظام الع�سكري للم�صيبة هناك البناء‪ ،‬امللوث (مبا م�صيبة �سيل لعاب املحيطني بامر�أة �شقراء �أن�ستهم ما يفتي‬ ‫به الإ�سالم ويف تلك الديار التي �شعر امل�سلمون يف م�شارق‬ ‫يحت�ضنه) جلو ال�صحراء‪.‬‬ ‫زعت نزع ًا منكر ًا من‬ ‫ما كنا نح�سب بهذا الكم الرهيب ال��ذي يط ِّوق عاملنا الأر���ض ومغاربها �أن القيم ال�سمحة ُن َ‬ ‫العربي بهدف ا�ستئ�صال �سيادته على نف�سه بل تفتيت �شيمة احلياء‪.‬‬ ‫�أطرافه بع�صبيات وطوائف تدربت يف العراق بعد التخل�ص‬ ‫‪� ...‬إىل اخل��راب �سائرة بع�ض دول العرب التي ومنذ‬ ‫من الرئي�س الراحل �صدام ح�سني وانتقلت العدوى �إىل ليبيا عقود ال ت�سجل لذاتها �سوى ما يرتك الغراب‪ ،‬يف نف�سية كل‬ ‫فقر وتباهي‬ ‫و�ستحط الرحال يف اجلزائر ولن ينجو غري القوي ونعني كاره «لف�أله» ع�ساه مبكروه ال ُي�صاب‪ .‬ت� ٌّأخر وتيهٌ ٌ‬ ‫الدول ولي�س الأفراد الأبرياء‪.‬‬ ‫وامل�ضحك منتهي يف حلقات الرق�ص تلويحا بال�سيوف تفاخر ٌا‬ ‫زعيم‬ ‫للقاء‬ ‫ألوف‬ ‫�‬ ‫م‬ ‫غري‬ ‫وباحلاح‬ ‫الرئي�س الأمريكي ي�سعى‬ ‫طلعته البهية وال اعجابا بال�شكل بالألقاب ‪ .‬مثل الكالم قد ال ُيطاق لدى اجلبناء‪ ،‬لكنه �صادر‬ ‫كوريا ال�شمالية ال حبا يف‬ ‫ال��ذي يق�ص به �شعره و�إمن��ا خوف منه من قوته الرادعة عن مغربي يف بلده هناك مر�سوم ظهري ملكي يو�صي بعدم‬ ‫الوا�صلة اذرعها ب�ضغط زر لأي مكان يف �أمركا فتعيدها ملا التعر�ض لطائر اللقالق فليعرب بكفتي منقاره كما �شاء ‪،‬‬ ‫قبل الهنود احلمر حينما كانت امل�ساحة �شبه عذراء‪ ،‬بخالف م�ش ِّيدا ع�شه يف العلياء‪.‬‬ ‫*الكاتب العام الوطني لنقابة الأم��ل املغربية ومدير‬ ‫ال�سابحة يف العلياء‪� ،‬أو يف عمق انهار تيك الأرج��اء‪ ،‬ح ِّل ُلوا‬ ‫كما تريدون لكن ا�ستعينوا با�ستقراء تاريخ تلك الدويالت ن�شر ورئي�س حترير جريد ال�سيا�سي العربي‬

‫ك��لّ امل�شهد ك��ان م�ستفزّ اً‪،‬‬ ‫ول��ك� ّ�ن كلمة ج��اري��د كو�شنري‬ ‫م�ست�شار الرئي�س االمريكي‬ ‫وزوج ابنته ك��ان��ت تُلخّ �ص‬ ‫املر الذي و�صلت اليه‬ ‫الواقع ّ‬ ‫ُ‬ ‫ع‬ ‫ت‬ ‫و‬ ‫الفل�سطينية‪،‬‬ ‫الق�ضية‬ ‫برّ‬ ‫�وح��د ال����ذي و�صلت‬ ‫ع���ن ال��ت� ّ‬ ‫�إل���ي���ه ال��ع�لاق��ات الأم�يرك��ي��ة‬ ‫بسرعة‬ ‫اال�سرائىلية‪.‬‬ ‫فالرجل يحتفي بانت�صاره‬ ‫با�سم �سكجها‬ ‫مما يقوله من‬ ‫ال�شخ�صي‪� ،‬أك�ثر ّ‬ ‫تهنئة للح�ضور يف حفل افتتاح‬ ‫ال�سفارة امل�ش�ؤوم‪ ،‬وبدا وك�أنّه مي ّثل ما �س ّماه بال�شعب اليهودي‬ ‫�أكرث من متثيله لل�شعب االمريكي‪ ،‬حيث ر ّكز على �أنّه حفيد‬ ‫زوجني ناجيني من “الهولوكو�ست” هاجرا �إىل �أمريكا‪ ،‬و�أنّه‬ ‫ما زال يحتفظ ب�صورة لهما يف مكتبه يف البيت االبي�ض‬ ‫لتذكريه باملحرقة‪.‬‬ ‫كو�شنري كان يتحدث والر�صا�ص اال�سرائيلي يح�صد‬ ‫الع�شرات من االرواح الفل�سطينية‪ ،‬وي�صيب الآالف منهم‬ ‫بالعاهات‪ ،‬ومع ذلك فهو يقول �إنّ ما يفعله الفل�سطينيون‬ ‫جزء من امل�شكلة ولي�س جزء ًا من احللّ ‪ ،‬وك�أنّ املطلوب �أن‬ ‫يحتفل �أهل غزة بنقل ال�سفارة اال�سرائىلية‪.‬‬ ‫زوج ابنة الرئي�س وم�ست�شاره هو امل�س�ؤول الأول عن‬ ‫“العملية ال�سلمية” يف ال�شرق الأو�سط‪ ،‬وهكذا نعرف �سلف ًا‬ ‫�أنّ امل�ستقبل ال يحمل �سوى الت�صعيد‪ ،‬ورمبا احلروب‪.‬‬

‫املوقف األردني‪..‬‬ ‫هل من مزيد؟‬ ‫بال �شك ان االردن الر�سمي‬ ‫غا�ضب جدا‪ ،‬وقلق‪ ،‬من قيام‬ ‫وا�شنطن بنقل �سفارتها اىل‬ ‫القد�س‪ ،‬وازداد غ�ضبه بعد‬ ‫ت�صريحات كو�شنري التي م�ست‬ ‫الوالية الدينية ل�لاردن على‬ ‫قراءات‬ ‫املقد�سات‪.‬‬ ‫عمر عيا�صرة‬ ‫ه��ذا يجعلنا نناق�ش بقوة‬ ‫اول��ئ��ك ال��ذي��ن ي��ج��اول��ون و�ضع‬ ‫االردن يف ذات الوعاء الذي ي�ضم‬ ‫مواقف عربية خليجية تبدو موافقة على نقل ال�سفارة‪ ،‬ال‬ ‫بل �شكلت غطاء لهذا النقل احيانا‪.‬‬ ‫االردن مت�ضرر من نقل ال�سفارة‪ ،‬وكذلك هو مت�ضرر جدا‬ ‫من ت�صفية الق�ضية الفل�سطينية‪ ،‬لذلك علينا ان نكون على‬ ‫قناعة تامة ان موقف الدولة لن يقبل بحال من االحوال‬ ‫الت�ساهل مع هكذا قرارات‪.‬‬ ‫االردن اعرت�ض‪ ،‬ندد باخلطوة‪ ،‬كانت اللهجة حا�سمة‪،‬‬ ‫فال ميكن ان يتواط�أ وال باالحالم‪ ،‬تلك مقاربة م�ستحيلة‪،‬‬ ‫لأنها تعني التفريط بكيانه ووجوده وهويته و�سلمه االهلي‪.‬‬ ‫لكن ميكننا ان نختلف او نتفق على ال�شكل وامل�ستوى‬ ‫الذي يعرب فيه االردن عن رف�ضه للموقف االمريكي اجلديد‬ ‫من ال�صراع الفل�سطيني اال�سرائيلي‪.‬‬ ‫خذ مثال جنوب افريقيا التي قامت ب�سحب �سفريها‬ ‫م��ن ت��ل ابيب اع�ترا���ض��ا على القتل اال�سرائيلي املوجه‬ ‫للفل�سطينيني‪ ،‬وهنا نطرح ال�س�ؤال‪ :‬هل ميكن القيام مبثل‬ ‫تلك اخلطوة‪ ،‬ما املانع‪ ،‬ما الذي يجعلنا نرتدد؟‬ ‫موقفنا مهم‪ ،‬لأننا طرف �آين‪ ،‬ويف امل ��آالت‪ ،‬بل نحن يف‬ ‫االهمية ن�أتي بعد الفل�سطينيني‪ ،‬لذلك اعتقد ان ال�ضغوط‬ ‫االمريكية والعربية كانت مكثفة على عمان لنمرر اخلطوة‪،‬‬ ‫واعتقد انه من اخلط�أ الفادح اال�ستجابة لها‪.‬‬ ‫علينا ان نتقدم يف موقفنا خطوة لالمام اكرث‪ ،‬فما جرى‬ ‫يف غزة مربر ال�ستدعاء ال�سفري من تل ابيب‪ ،‬وعلينا ان نلج�أ‬ ‫لالردنيني داخليا كي ي�ساعدوا يف دعم وتغطية تطوير‬ ‫املوقف االردين‪.‬‬ ‫ن��درك التحديات التي حتيط بنا‪ ،‬ونعرف ان هناك‬ ‫ازمة اقت�صادية خانقة‪ ،‬وذاكرتنا حية جتاه امل�ساعدات‬ ‫االمريكية االخ�يرة‪ ،‬لكن كل ذلك ال وزن له ام��ام اهمية‬ ‫القد�س‪ ،‬وال قيمة له ام��ام الت�أثريات اخلطرية ل�صفقة‬ ‫ترامب على االردن كيانا وهوية‪.‬‬ ‫لذلك ادعو الدولة ان تطور موقفها الراف�ض ملا يجري‬ ‫فل�سطني‪ ،‬علينا ان نتجر�أ اكرث‪ ،‬فارتفاع من�سوب ردود فعلنا‬ ‫قد يكون مفيدا لنا وللفل�سطينيني اي�ضا‪.‬‬

‫اإلمارة يف اإلسالم كما يف أحاديث كتاب ابن تيمية ‪ :‬السياسة الشرعية‬ ‫َ‬ ‫أحاديث والآث��ار الوا ِردة‬ ‫�س�أورد يف هذا املقال ال‬ ‫ً‬ ‫بهذا ال�ش�أن يف الكتاب املذكور‪ ،‬م ّت�سقة مع املعاين التي‬ ‫�س�أع ِر�ضها ح�سبما يتطلبه الت�سل�سل الف ّني‪ .‬و�س�أقت�صر‬ ‫على ال����وا ِرد منها ف��ي��ه‪ ،‬م��ا مل ت�ستدعه الإ���ض��اف��ة‬ ‫للتو�ضيح �أو زيادة فائدة‪ .‬والن�صو�ص هنا تتعلق ِتباع ًا‬ ‫أ�صلح‬ ‫بهذه الأفكار‪� :‬أهمية تن�صيب الأمري واختياره ال َ‬ ‫من بني اجلماعة‪ ،‬والتع ُّفف عن طلب الإم��ارة وعدم‬ ‫التع ّر�ض �أو اال�ست�شراف لها‪ ،‬ووجوب حتكيم ال�شرع يف‬ ‫ُن�ص ُب الأمري‬ ‫املجتمع وعدم العدول عنه‪ ،‬واملهام التي ي َّ‬ ‫لت�أديتها من �إقامة �صالة ومت�ضية جهاد و�إنفاذ حدود‬ ‫وح�سن تعامل مع الرعية‪ ،‬وهكذا‪.‬‬ ‫وعدم الت�ش ُّفع فيها‪ُ ،‬‬ ‫لقد ج��اء يف الكتاب ب�ش�أن �أهمية تعيني �أم�ير‬ ‫للأمة‪ ،‬قول علي ر�ضي اهلل عنه‪( :‬ال ُب َّد للنا�س من‬ ‫�إم��ار ٍة َب� َّر ًة كانت �أو فاجر ًة‪ ،‬فقيل‪ :‬يا �أمري امل�ؤمنني‪،‬‬ ‫َب� ُة قد عرفناها‪ ،‬فما ُ‬ ‫بال الفاجرة؟! فقال‪:‬‬ ‫هذه ال� رَ َّ‬ ‫ال�س ُب ُل و ُيجاهَ دُ بها العد ُّو‬ ‫يُقام بها احلدو ُد وت�أ َمنُ بها ُّ‬ ‫ُق�س ُم بها ال َف ْي ُء)‪ .‬ح ّق ًا ذلك‪ ،‬وهو املعنى الذي جاء‬ ‫وي َ‬ ‫عنه يف الأثر‪�( :‬إذا َ‬ ‫نزلت بلد ًا ومل جتد فيها ُ�سلطان ًا‬ ‫ْ‬ ‫فارحل عنه)‪� .‬أما يف �صالحه ومغ َّبة �سوء اختياره‪،‬‬ ‫فقد جاء قوله �صلى اهلل عليه و�س ّلم‪( :‬مَنْ َو يِ َ‬ ‫ل من‬ ‫�أم ِر امل�سلم َ‬ ‫أ�صلح‬ ‫ني �شيئ ًا َف َو ىَّل رج َ ًال وهو يجدُ مَنْ هو � ُ‬ ‫منه للم�سلمني‪ ،‬فقد خان اهلل ور�سو َل ُه)!!‬ ‫ق�ضاء بني‬ ‫والإم���ارة يف الإ�سالم ُحكم ًا عا ّم ًا �أو‬ ‫ً‬ ‫ُ‬ ‫ا�ستقامة �أمر امل�سلمني‬ ‫النا�س‪ ،‬م�س� ٌألة خطري ٌة يُق�صد بها‬ ‫ون�صب ميزان العدل فيما بينهم‪.‬‬ ‫إ�صالح �أحوالهم‬ ‫و� ُ‬ ‫ُ‬ ‫�رب للمغرم منها للمغنم‪ ،‬فيجب �أنْ ال‬ ‫وهي بذلك �أق� ُ‬ ‫ُت َت َطلَّب مل�صلحة �شخ�صية �أو منفعة ذاتية‪ ،‬لأنّ ذلك‬ ‫مما ي�ؤدي �إىل خراب املجتمع‪ ،‬بل �إىل �إخفاق الأمري يف‬ ‫من�صبه وعدم جناحه يف مهمته‪ ،‬فقد جاء يف الكتاب‬ ‫طلب الق�ضا َء‬ ‫عنه – �صلى اهلل عليه و�سلم ‪َ ( :-‬م��نْ َ‬ ‫َ‬ ‫وا�ستعان عليه ُو ِك َل �إليه‪ ،‬ومَنْ مل يطلب الق�ضاء ومل‬ ‫ُ‬ ‫ً‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫�سدِّ‬ ‫ي�ستعنْ عليه‪� ،‬أنزل اهلل �إليه َملكا ُي ُد ُه)‪.‬‬ ‫ويف وج��وب �أنْ يجعل الأم�ير يف حكمه رع ّيته‪،‬‬ ‫القر� َآن الكرميَ‪ ،‬ف�ص ًال فيما يُعر�ض عليه من ق�ضايا و�أنْ‬ ‫يعد َل عنه‪ ،‬و�إ ّال فلي�س له من الرعية �إ ّال ال�سيف‪ ،‬ما‬ ‫ال ِ‬ ‫يرويه جابر بن عبد اهلل ر�ضي اهلل عنهما‪ ،‬بقوله‪:‬‬

‫ُ‬ ‫(�أَ َم� َرن��ا‬ ‫ر�سول اهلل �صلى اهلل عليه و�سلم �أنْ ن�ض ِربَ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫بهذا يعني ال�سيف من عَ دل عن هذا يعني امل�صحف)!!‬ ‫ومن هنا قال ابن تيم ّية‪( :‬ف َمنْ عَ َد َل عن الكتاب ُق ِّو َم‬ ‫باحلديد‪ .‬ولهذا كان ِقوا ُم الدين بامل�صحف وال�سيف)‪.‬‬ ‫والأمري يف الإ�سالم يف حقيقة الأمر ّ‬ ‫موظف عند‬ ‫الرعية ل ُين ِّفذ فيها �شريعة اهلل‪ .‬وعلى ر�أ���س ذلك‬ ‫�إقامة ال�صالة التي هي عماد الدين و�إعمال فري�ضة‬ ‫اجلهاد التي هي ذروة َ�سنامه‪ .‬ول��ذا – كما ج��اء يف‬ ‫الكتاب – ملّا بعث النبي �صلى اهلل عليه و�سلم معاذ ًا‬ ‫أهم‬ ‫ر�ضي اهلل عنه �إىل اليمن‪ ،‬قال له‪( :‬يا معا ُذ‪� ،‬إنَّ � َّ‬ ‫�أم ِر َك عندي ال�صال ُة)‪ .‬ولهذا قال ابن تيم ّية‪ :‬كانت‬ ‫�أك�ثر الأحاديث عن النبي �صلى اهلل عليه و�سلم يف‬ ‫(اللهم‬ ‫ال�صالة واجلهاد‪ .‬وكان �إذا عاد مري�ض ًا‪ ،‬يقول‪:‬‬ ‫َّ‬ ‫عبدك ي�شهدْ َ‬ ‫َ‬ ‫لك �صال ًة‪ ،‬وينك�أْ لك عد ّو ًا)‪.‬‬ ‫ا�شف‬ ‫ِ‬ ‫ً‬ ‫خا�صة قال �صلى اهلل عليه و�سلم‪�( :‬إنّ‬ ‫ويف اجلهاد‬ ‫يف اجل ّنة َ‬ ‫درجة ما بني الدرجة والدرجة كما بني‬ ‫ملئة‬ ‫ال�سماء والأر�ض � ٍأعدّ ها ُ‬ ‫اهلل للمجاهدين يف �سبيله)‪.‬‬ ‫يكتب �إىل عُ ّماله عن‬ ‫عمر ر�ضي اهلل عنه ُ‬ ‫ومن هنا كان ُ‬ ‫أهم �أموركم عندي ال�صالة‪ ،‬ف َمنْ حافظ‬ ‫ال�صالة‪�( :‬إنّ � َّ‬ ‫عليها َح ِف َظ دينه‪ ،‬ومَنْ �ض َّيعها كان لمِا ِ�سواها من عمله‬ ‫�أ�ش َّد � ً‬ ‫إ�ضاعة)‪ .‬ويقول ابن تيم ّية عن اجلهاد‪�( :‬إذا‬ ‫كان � ُ‬ ‫أ�صل القتال امل�شروع هو اجلهاد ومق�صودُه هو �أنْ‬ ‫َ‬ ‫يكون الدين ُك ُّله هلل و�أنْ‬ ‫تكون كلمة اهلل هي العليا‪،‬‬ ‫فمن منع هذا قو ِت َل با ّتفاق امل�سلمني)‪.‬‬ ‫ومن واجبات الأمري غري ذلك كما يقول ابن تيم ّية‬ ‫يف كتابه‪� ،‬إقامة احلدود‪ .‬وهي عقوبة اجلاين املق ّررة‬ ‫يف القر�آن �أو ال�سنة‪ ،‬كمعاقرة اخلمر �أو ال�سرقة وما‬ ‫�إىل ذلك‪ .‬و�أم� ُ�ر �إقامة احل��دود ِجدُّ‬ ‫عظيم‪ ،‬لأنّ بها‬ ‫ٍ‬ ‫ا�ستتباب الأم��ن والأم��ان يف الرعية وحلول الربكة‬ ‫ومنو اخلري‪ ،‬ولذا قال �صلى اهلل عليه و�سلم كما يو ِر ُد‬ ‫أر�ض‬ ‫أر�ض خ ٌري ل ِ‬ ‫أهل ال ِ‬ ‫ابن تيم ّية‪( :‬حدٌّ ُي ْع َم ُل يف ال ِ‬ ‫ّ‬ ‫من �أنْ مُي َطروا �أربعني �صباح ًا)!! ومما يتعلق ب�إقامة‬ ‫احلدود وعدم الت�ش ُّفع فيها‪ ،‬وخا�صة �إذا و�ص َلتْ �إىل‬ ‫الإمام �أو ُن ِظ َر ْت �أمام الق�ضاء كما نقول اليوم‪ ،‬قوله‬ ‫– �صلى اهلل عليه و�سلم‪ ،‬كما يف الكتاب ‪( :-‬تعا َف ْوا‬ ‫احلدو َد بينكم‪ ،‬فما بلغني عن َح ٍّد فقد َو َج َب)‪ .‬وقد‬

‫�أ ّك� َ�د ذلك ‪ُ -‬م�ش ِّنع ًا على املت�ش ِّفعني يف احلدود حينها‬ ‫– بقوله �صلى اهلل عليه و�سلم‪�( :‬إذا بل َغ ِت احلدو ُد‬ ‫ال�سلطان‪ ،‬فلعنَ ُ‬ ‫َ‬ ‫اهلل ال�شا ِف َع واملُ َ�ش َّفع)!!‬ ‫وم��ن �أمثلة �أح��ك��ام احل��دود كما يف الكتاب‪� ،‬أنّ‬ ‫�شا ِربَ اخلمر مث ًال يُج َلدُ �أو يُرجم �أو يُق َت ُل �إذا ا�ستم َّر‬ ‫ينته‪� ،‬إذ ُي��روى عنه �صلى اهلل عليه و�سلم من‬ ‫ومل ِ‬ ‫وجوه‪ ،‬قو ُله‪( :‬مَنْ َ�ش ِربَ اخلم َر فاجلدو ُه‪ُ ،‬ث َّم �إنْ َ�ش ِربَ‬ ‫َ‬ ‫الرابعة‬ ‫فاجلدوه‪ ،‬ثم �إنْ َ�ش ِربَ فاجلدوه‪ ،‬ثم �إنّ َ�ش ِربَ‬ ‫عمر ر�ضي اهلل عنه �شاربها‬ ‫فاقتلو ُه)!! وقد‬ ‫َ‬ ‫عاقب ُ‬ ‫ف��وق اجللد �أرب��ع�ين بالنفي وحلق ال��ر�أ���س‪ ،‬وعاقب‬ ‫املتم ِّث َل ب�شعرها بالعزل من العمل‪ .‬وي�ضيف ابن تيم ّية‬ ‫ال�شارب مع الأربعني بقطع‬ ‫على ذلك بقوله‪( :‬فلو عُ ِّز َر‬ ‫ُ‬ ‫ُخ ْبزه �أو عزله عن واليته كان َح َ�سن ًا)!!‬ ‫ويعني قوله – �صلى اهلل عليه و�سلم ‪� :-‬إذا بلغتْ‬ ‫احلدود ال�سلطان فال جتوز فيها ال�شفاعة‪� ،‬أنه يجوز‬ ‫الت�ش ُّفع يف ذلك باالتفاق والرتا�ضي بني الطرفني قبل‬ ‫و�صولها �إىل املحاكم‪ُ .‬‬ ‫قلت‪ :‬ومن هنا مل يقبل �صلى اهلل‬ ‫النا�س �إليه احل ِِّب بن احل ِِّب‬ ‫أحب‬ ‫عليه و�سلم �شفاعة � ِّ‬ ‫ِ‬ ‫� َ‬ ‫أ�سامة بن زيد ر�ضي اهلل عنهما للمر�أة املخزومية وقد‬ ‫و�صلتْ �إليه‪ ،‬ق�ضي ُتها‪ .‬ومن هنا كذلك قال �صلى اهلل‬ ‫عليه و�سلم يف احلديث ال�سابق‪( :‬تعا َف ْوا احلدود) �أي‬ ‫ت�ساحموا فيها‪ ،‬وقال ‪ -‬كما جاء يف الكتاب – قاب ًال‬ ‫ال�شفاعة يف احلق حل�صول النا�س على �أوطارهم دون‬ ‫الإ�ضرار بالآخرين‪( :‬مَنْ �أبلغني حاجة مَنْ مل ي�ستط ْع‬ ‫�إبالغها‪ ،‬ث َّب َت ُ‬ ‫اهلل قد َم ْيه على ال�صراط يوم َت� ِز ُّل‬ ‫قلت‪ّ :‬‬ ‫الأق��دامُ)‪ُ .‬‬ ‫ولعل هذا من منطلق قوله تعاىل‪:‬‬ ‫ً‬ ‫�شفاعة َح َ�س َن ًة‪ ،‬يكنْ له ن�صيبٌ منها‪ ،‬ومن‬ ‫(مَن ي�شف ْع‬ ‫ي�شفع �شفاعة �سيئة يكنْ له ك ْف ٌل منها)‪.‬‬ ‫�إن ق�ضية �إقامة احل��دود �أمرها كما ُ‬ ‫قلت ِجدُّ‬ ‫مهم‪ ،‬لأن��ه يرت ّت ُب عليها حفظ حقوق �أو �إ�ضاعتها‪،‬‬ ‫ٍّ‬ ‫و�إف�شاء �سال ٍم �أو ن�شر فو�ضى‪ .‬فقد جاء يف الأثر كما‬ ‫يورد ابن تيم ّية �أنّ حكم ال�سارق الذي ُتقطع يده (�إذا‬ ‫تاب �سبق ْت ُه يده �إىل اجلنة ‪ ،‬و�إنْ ْ‬ ‫مل َي ُت ْب �سبق ْته �إىل‬ ‫ّ‬ ‫النار)‪� ،‬إذ ال ُ‬ ‫يفلت الوا ِق ُع يف احلد من العقاب �إال �إذا‬ ‫قيم عليه احلد �أو تاب‪ .‬ومن هنا يقول ‪� -‬صلى اهلل‬ ‫�أُ َ‬ ‫ً‬ ‫ِّ‬ ‫عليه و�سلم‪ ،‬كما يذكر ابن تيم ّية‪ُ ،‬مغلظا عقوبة مَنْ‬

‫� َ‬ ‫أبط َل احل��دودَ‪ ،‬وهو ي�ستطيع �إنفاذها ‪( :-‬مَنْ عَ َّط َل‬ ‫ُ‬ ‫احل���دود وه��و ق��ادر على �إقامتها‪ ،‬فعليه لعنة اهلل‬ ‫واملالئكة والنا�س �أجمعني‪ ،‬ال يقبل اهلل منه �صرف ًا وال‬ ‫عد ًال)!!‬ ‫�أم��ا ق�ضية �أخ��ذ الر�شوة على الو�ساطة لرفع‬ ‫المة ّما عن م�سلم‪� ،‬أو حتى �أخذ الهدية‪ ،‬فذلك ال‬ ‫ُظ ٍ‬ ‫ال�سحت �أو حتى من الربا �أو الكفر‪.‬‬ ‫يجوز‪ ،‬بل عُ َّد من ُّ‬ ‫ومن هنا ذكر ابن تيم ّية‪� ،‬أنه ( ُر ِويَ عن م�سروق �أنه‬ ‫ك ّلم ابن زياد يف م َْظلمة فردَّها‪ ،‬ف�أهدى له �صاحبها‬ ‫ُ‬ ‫�سمعت ابن م�سعود‬ ‫و�صيف ًا (خادم ًا) فردّه عليه‪ ،‬وقال‪:‬‬ ‫م�سلم م َْظ ً‬ ‫ً‬ ‫لمة ف َر َز�أ ُه عليها قليال �أو‬ ‫يقول‪ :‬مَنْ ر َّد على ٍ‬ ‫كثري ًا‪ ،‬فهو ُ�س ْح ٌت‪ُ ،‬‬ ‫فقلت‪ :‬يا �أبا عبد الرحمن ما ُك ّنا‬ ‫كفر)!!‬ ‫ال�س ْح َت �إ ّال ال ِّر�ش َو َة يف احلكم‪ ،‬قال‪ :‬ذلك ٌ‬ ‫نرى ُّ‬ ‫�أما الهدية – و�أمرها �أهونُ وال �شك – فقد ذكر‬ ‫ً‬ ‫�شفاعة‬ ‫فيها ابن تيمية هذا الأثر‪( :‬مَنْ َ�شفع لأخيه‬ ‫ف�أهدى له عليها هدية فق ِب َلها فقد �أتى باب ًا عظيم ًا‬ ‫من �أبواب الربا)!! ُ‬ ‫قلت‪� :‬إنَّ �إنكار ذلك �أو حترميه مع‬ ‫�أنّ الر�سول �صلى اهلل عليه و�سلم َق ِب َل الهدية‪� ،‬سببه‬ ‫�أنه نفعٌ �شخ�صي ج َّر ْت ُه الوظيفة العامة �إنطالق ًامن‬ ‫قوله �صلى اهلل عليه و�سلم الب��ن ال ُّل ْت ِب ّية‪( :‬هَ � ّ‬ ‫لا‬ ‫َ‬ ‫جل�ست يف بيت �أبيك و�أمك و�أتتك هدي ُتك)؟! وقول‬ ‫علماء ال�سلف‪ُ ( :‬ك ّنا نعدُّ هدايا ال ُع ّمال من الغلول‬ ‫«ال�سرقة»)!!‬ ‫ومن واجبات الأمري حتى ُي َع َّد �صاحل ًا‪� ،‬أنْ يكون‬ ‫َح َ�سنَ املعاملة لرع ّيته ي�أخذها بالهوادة وال ُي ْ�س ِر‪ ،‬ال‬ ‫بال ِغ ْلظة ِّ‬ ‫وال�شدة‪ .‬ولذا جاء عن عمر ر�ضي اهلل عنه‬ ‫من خطبة له كما يورد ابن تيم ّية‪ ،‬قوله‪�( :‬أال �إنيّ‬ ‫هلل‪ ،‬ما �أُ ْر ِ�س ُل ع ّمايل �إليكم لي�ضربوا �أب�شاركم وال‬ ‫وا ِ‬ ‫ُ‬ ‫ِّ‬ ‫لي�أخذوا �أموالكم‪ ،‬ولكنْ �أر�سلهم �إليكم ليعلموكم دينكم‬ ‫و�س ّنتكم)‪ .‬ومنها كذلك ِكفاية الرعية‪ ،‬وال�سيما‬ ‫ُ‬ ‫ال�ضعاف كما قال عمر يف الكتاب ذاته‪( :‬لئن �سلَّمني‬ ‫اهلل لأَدَعَ نَّ �أرامل العراق ال يحتجنَ �إىل رجل بعدي)‬ ‫قال‪ :‬فما �أتت عليه �إ ّال ٌ‬ ‫رابعة ح ّتى �أُ�صيب‪ ،‬ر�ضي اهلل‬ ‫عنه‪.‬‬ ‫�إنه الأم�ير يقوم يف الرعية مقام الأب الرحيم‬ ‫والأم الر�ؤوم تجُ اه ولدهما يحوطانه بعنايتهما ر� ً‬ ‫أفة‬

‫فان عن‬ ‫ورح��م��ة‪ ،‬ويتع ّف ِ‬ ‫احتجان ما َله دونه �أو‬ ‫ِ‬ ‫ي�شبعان وهو جائع‪،‬‬ ‫�إذ ه�����ذه ���ص��ف� ُ�ة‬ ‫ال ِغالظ ا ُ‬ ‫جلفاة من‬ ‫الأم���راء الذين ال‬ ‫لرعاية‬ ‫ي�صلحون‬ ‫ٍ‬ ‫���ة‪ ،‬وذل��ك‬ ‫�أو والي� ٍ‬ ‫�أخذ ًا من �أخالقيات‬ ‫ر�سول اهلل �صلى‬ ‫د‪ .‬علي العتوم‬ ‫اهلل عليه و�سلم‬ ‫م��ع �صحبه‪� ،‬إذ‬ ‫ك��م��ا ي��ذك��ر اب��ن‬ ‫تيم ّية �أن��ه (ق��ا َم يوم ًا �إىل جنب بعري ف�أخذ وب��ر ًة‬ ‫من �سنامه‪ ،‬فجعلها بني �إ�صبعيه ثم رفعها ثم قال‪:‬‬ ‫هلل ما يل من فيئكم وال هذه الوبرة‬ ‫�أيها النا�س‪ ،‬وا ِ‬ ‫خل ُم ُ�س مردو ٌد عليكم‪ ،‬ف�أدُّوا اخل َ‬ ‫خل ُم�س‪ ،‬وا ُ‬ ‫�إ ّال ا ُ‬ ‫ِياط‬ ‫َ‬ ‫واملَ ِخيط‪ ،‬ف ��إنّ الغلول يكون على �أهله ع��ار ًا ون��ار ًا‬ ‫و�شنار ًا يوم القيامة)!!‬ ‫ومن هنا قال ‪� -‬صلى اهلل عليه و�سلم عن الأمري‬ ‫غري الأم�ين يف ال�سري برعيته كما يذكر ابن تيم ّية‬ ‫يف الكتاب ‪( :-‬ما من راع ي�سرتعيه ُ‬ ‫اهلل رع ّي ًة ُ‬ ‫ميوت‬ ‫ني مي��وت‪ ،‬وهو غا�ش ٍلرع ّيته �إ ّال َح �ر َم ُ‬ ‫ح َ‬ ‫اهلل عليه‬ ‫َّ‬ ‫ٍ‬ ‫اجل ّنة) وي�ضيف �شيخ الإ�سالم‪ ،‬كما ورد يف الأثر عن‬ ‫أنت مل تهن�أْ‬ ‫الأمري‪� ،‬أنْ يُقال له ب�ش�أن الرعية‪�( :‬إنْ � َ‬ ‫َج ْرباها‪ ،‬ومل ُتدا ِو مَر�ضاها‪ ،‬ومل حت ِب ْ�س �أُوالها على‬ ‫عاقبك �س ِّيدُ ها) قلت‪ :‬و�س ِّيدُ ها هنا �إ ّما ُ‬ ‫َ‬ ‫اهلل‬ ‫�أُ ْخراها‪،‬‬ ‫يعاقبه بالعذاب يوم القيامة �أو الرعية نف�سها وذلك‬ ‫بخلعه و�إبعاده‪� ،‬إذ ال طاعة ملخلوق يف مع�صية اخلالق‪.‬‬ ‫َ‬ ‫أحاديث �أو‬ ‫أمراء يف �أمتنا هذه ال‬ ‫و�أخري ًا فهل تد ّبر ال ُ‬ ‫�سمعوها‪ ،‬فا ّتقوا َ‬ ‫اهلل يف رعاياهم �أنْ ي�سريوا فيها �سرية‬ ‫ال�صاحلني حتى ي�أمنوا غ�ضب اهلل وغ�ضب �شعوبهم؟!‬


‫‪3‬‬

‫مـحـلـي‬ ‫‪local@assabeel.net‬‬

‫الأربعاء (‪� )16‬أيار (‪ ) 2018‬م ‪ -‬ال�سنة (‪ - )25‬العدد (‪)3949‬‬

‫يرت�أ�س اجتماع ًا ملجل�س ال�سيا�سات الوطني‬

‫امللك‪ :‬األردن سيبقى العون والسند لألشقاء الفلسطينيني‬

‫نقل ال�سفارة الأمريكية �إىل القد�س ا�ستفزاز مل�شاعر امل�سلمني‬ ‫وامل�سيحيني يف العامل �أجمع‬ ‫توجبه الهيئة اخلريية الأردنية الها�شمية لإر�سال م�ساعدات عاجلة �إىل غزة‬ ‫�إخالء بع�ض امل�صابني من احلاالت احلرجة لتلقي العالج يف‬ ‫امل�ست�شفيات اخلدمات الطبية‬ ‫عمان ‪-‬برتا‬ ‫ت��ر�أ���س امل�ل��ك ع�ب��داهلل ال �ث��اين‪ ،‬بح�ضور الأم�ي�ر احل�سني ب��ن عبداهلل‬ ‫الثاين‪ ،‬ويل العهد‪� ،‬أم�س‪ ،‬اجتماعا ملجل�س ال�سيا�سات الوطني‪ ،‬رك��ز على‬ ‫الأو�ضاع التي ت�شهدها ال�ساحة الفل�سطينية‪ ،‬بعد نقل ال�سفارة الأمريكية‬ ‫�إىل القد�س‪ ،‬واالعتداءات الإ�سرائيلية بحق �أبناء ال�شعب الفل�سطيني العزل‬ ‫يف قطاع غزة‪.‬‬ ‫و�أكد امللك �أن االنتهاكات والعنف الذي متار�سه �إ�سرائيل بحق الأ�شقاء‬ ‫الفل�سطينيني يف قطاع غزة مدان ومرفو�ض باملطلق‪ ،‬داعيا جاللته املجتمع‬ ‫الدويل �إىل حتمل م�س�ؤولياته لتوفري احلماية لل�شعب الفل�سطيني‪.‬‬ ‫و�شدد امللك‪ ،‬خ�لال االجتماع‪ ،‬على �أن الأردن �سيبقى العون وال�سند‬

‫للأ�شقاء الفل�سطينيني يف مواجهة التحديات والظروف ال�صعبة‪ ،‬و�سيوا�صل‬ ‫تكري�س كل طاقاته لدعم �صمودهم وثباتهم على ترابهم الوطني‪.‬‬ ‫ويف هذا الإطار‪ ،‬وجه امللك الهيئة اخلريية الأردنية الها�شمية لإر�سال‬ ‫م�ساعدات طبية و�إن�سانية عاجلة �إىل قطاع غزة‪ ،‬للم�ساهمة يف التخفيف‬ ‫من معاناة ال�شعب الفل�سطيني ال�شقيق‪ ،‬والوقوف �إىل جانبه لتمكينه من‬ ‫جتاوز الظروف ال�صعبة ال�سائدة يف القطاع‪ ،‬كما �أمر امللك باتخاذ الإجراءات‬ ‫الكفيلة ب�إخالء بع�ض امل�صابني من احلاالت احلرجة من �أبناء قطاع غزة‪،‬‬ ‫لتلقي العالج يف امل�ست�شفيات التابعة للخدمات الطبية امللكية‪.‬‬ ‫وك��ان امللك �أم��ر يوم �أم�س بتعزيز ق��درات امل�ست�شفى امليداين الأردين‬ ‫التابع للخدمات الطبية امللكية يف قطاع غ��زة ورف��ده بكافة امل�ستلزمات‬ ‫الطبية والكوادر لتمكينه من التعامل وتقدمي الرعاية الطبية للم�صابني‬

‫"اإلفتاء"‪ :‬األربعاء متمم شعبان‬ ‫والخميس أول أيام رمضان املبارك‬ ‫عمان‪ -‬برتا‬ ‫�أعلن مفتي عام اململكة الدكتور حممد اخلاليلة‪،‬‬ ‫ان اليوم االربعاء هو املتمم ل�شهر �شبعان لعام ‪1439‬هـ‍‪،‬‬ ‫وعليه يكون يوم اخلمي�س هو االول من �شهر رم�ضان‬ ‫املبارك‪.‬‬ ‫وجاء الإعالن عن ذلك‪ ،‬خالل االحتفال الديني‬ ‫ال ��ذي �أق��ام �ت��ه دائ� ��رة االف �ت��اء ال �ع��ام يف م�سجد امللك‬ ‫احل�سني بن طالل طيب اهلل ثراه اليوم الثالثاء‪.‬‬ ‫وق ��ال اخل�لاي�ل��ة خ�ل�ال االح�ت�ف��ال ال��دي�ن��ي ال��ذي‬ ‫ح�ضره قا�ضي الق�ضاة ال�شيخ عبدالكرمي اخل�صاونة‪،‬‬

‫ووزي� ��ر االوق � ��اف وال �� �ش ��ؤون وامل �ق��د� �س��ات اال��س�لام�ي��ة‬ ‫ال��دك �ت��ور ع�ب��دال�ن��ا��ص��ر اب��وال�ب���ص��ل‪ ،‬ورئ�ي����س املحكمة‬ ‫ال�شرعية العليا‪ ،‬وا�صحاب الف�ضيلة املفتني والق�ضاة‬ ‫ال�شرعيني وعلماء و�شخ�صيات �سيا�سية واعالمية‪،‬‬ ‫ان��ه مل يثبت ر�ؤي��ة ه�لال �شهر رم�ضان امل�ب��ارك ليوم‬ ‫االربعاء‪.‬‬ ‫ورف��ع �سماحة املفتي ال�ع��ام بهذه املنا�سبة �أ�سمى‬ ‫�آي ��ات التهنئة وال�ت�بري�ك��ات اىل امل�ل��ك ع�ب��داهلل الثاين‬ ‫وويل عهده االم�ير احل�سني بن عبداهلل الثاين واىل‬ ‫اال�سرة الها�شمية واال�سرة االردنية الواحدة‪ ،‬واالمتني‬ ‫العربية واال�سالمية‪.‬‬

‫اللواء البزايعة يلتقي متقاعدين من الدفاع املدني‬

‫عمان‪ -‬ال�سبيل‬ ‫التقى مدير ع��ام الدفاع امل��دين اللواء م�صطفى‬ ‫ع�ب��د رب��ه ال�ب��زاي�ع��ة �أم ����س ع ��ددا م��ن م�ت�ق��اع��دي جهاز‬ ‫الدفاع املدين‪.‬‬ ‫وبحث البزايعة خ�لال اللقاء بحث العديد من‬ ‫امل��و��ض��وع��ات ال�ت��ي ت�ه��م م�ت�ق��اع��دي ال��دف��اع امل ��دين مبا‬ ‫ي�ضمن �إدامة التوا�صل معهم واال�ستفادة من خرباتهم‬ ‫املرتاكمة يف علوم الدفاع املدين‪.‬‬ ‫و�أ�� �ش ��اد ال �ل��واء ال �ب��زاي �ع��ة ب��اجل �ه��ود ال �ت��ي قدمها‬ ‫متقاعدو اجل�ه��از خ�لال �سنوات خدمتهم وال�ت��ي كان‬ ‫لها الدور الفاعل يف م�سرية البناء التي �شهدها الدفاع‬

‫امل��دين‪ ،‬م�ؤكداً على �ضرورة ت�سهيل كافة معامالتهم‬ ‫ومب��ا ت�سمح به الإم�ك��ان��ات‪ ،‬والتوا�صل معهم‪ ،‬وتلم�س‬ ‫احتياجاتهم‪.‬‬ ‫من جهتهم‪� ،‬أكد متقاعدو اجلهاز �أنهم �سيبقون‬ ‫اجلند الأوفياء ملليكهم ووطنهم وجهازهم الذي افنوا‬ ‫به زه��رة �شبابهم عاقدين العزم على امل�ضي قدماً يف‬ ‫خدمة الوطن واحلفاظ على مكت�سباته ومقدراته‪.‬‬ ‫ي �� �ش��ار �إىل �أن ه ��ذا ال �ل �ق��اء ق��د ��س�ب�ق��ه ع ��دد من‬ ‫ال �ل �ق��اءات‪ ،‬وال�ت��ي ت��أت��ي جميعها جت�سيداً لتوجيهات‬ ‫ال �ق��ائ��د الأع �ل��ى امل �ل��ك ع �ب��داهلل ال �ث��اين اب ��ن احل�سني‬ ‫املعظم حفظه اهلل ورع��اه الداعية دوم��ا �إىل االهتمام‬ ‫باملتقاعدين الع�سكريني‪.‬‬

‫الدفاع املدني يدعو إىل اتباع السلوك‬ ‫الوقائي يف رمضان‬ ‫عمان‪ -‬ال�سبيل‬ ‫�أك��دت �إدارة الإع�ل�ام والتثقيف ال��وق��ائ��ي يف املديرية‬ ‫ال�ع��ام��ة ل�ل��دف��اع امل ��دين � �ض��رورة االل �ت��زام ب�ك��اف��ة متطلبات‬ ‫ال�سالمة‪ ،‬واالبتعاد عن املمار�سات وال�سلوكيات اخلاطئة‬ ‫خالل �شهر رم�ضان املبارك‪.‬‬ ‫ون�صحت املواطنني ب�أخذ حليطة واحلذر �أثناء عملية‬ ‫الطهو وتفقد ا�سطوانة الغاز واخلرطوم ومانعة الت�سرب‪،‬‬ ‫و�ضرورة االبتعاد عن ال�سرعات العالية وعدم قيادة املركبة‬ ‫يف حاالت ال�شعور بالتعب �أو الإرهاق‪.‬‬ ‫و�أك ��دت � �ض��رورة حفظ الأط�ع�م��ة ب�شكل �سليم خوفاً‬

‫م��ن وق� ��وع ح � ��وادث ال�ت���س�م��م‪ ،‬وجت �ن��ب ال �ت �ع��ر���ض امل�ب��ا��ش��ر‬ ‫لأ�شعة ال�شم�س لفرتات طويلة خوفاً من الإ�صابة ب�ضربة‬ ‫ال�شم�س �أو الإجهاد احلراري‪ ،‬داعية القائمني على امل�شاريع‬ ‫الإن�شائية �ضرورة متابعة العاملني واعطائهم ق�سطا كاف‬ ‫من الراحة �أثناء العمل وخالل فرتة ال�صيام‪.‬‬ ‫وحثت املواطنني ب�ضرورة االلتزام بالن�صائح ال�صادرة‬ ‫ع��ن ال�ط�ب�ي��ب امل�خ�ت����ص ل�ل�أ��ش�خ��ا���ص ال��ذي��ن ي �ع��ان��ون من‬ ‫�أم��را���ض مزمنة مثل ال�سكري وال�ضغط و�أم��را���ض القلب‪،‬‬ ‫ومراقبة الأط�ف��ال �أث�ن��اء تواجدهم باملنزل و�إب�ع��اده��م عن‬ ‫م�صادر اخلطر وخا�صة داخل املطبخ‪ ،‬واالت�صال على رقم‬ ‫الطوارئ املوحد (‪� )911‬إذا دعت احلاجة �إىل ذلك‪.‬‬

‫و يتعامل مع ‪ 148‬حادث ًا‬ ‫عمان‪ -‬ال�سبيل‬ ‫تعاملت املديرية العامة للدفاع املدين من خالل مراكزها‬ ‫املنت�شرة يف جميع �أنحاء اململكة خالل الـ (‪� )24‬ساعة املا�ضية‬ ‫مع (‪ )148‬حادثاً خمتلفاً يف جمال الإطفاء والإنقاذ نتج عنها‬ ‫(‪� )83‬إ�صابة‪.‬‬ ‫يف حني مت التعامل مع (‪ )577‬حالة مر�ضية خمتلفة‪.‬‬ ‫وذك� ��رت م �� �ص��ادر �إدارة الإع �ل��ام وال�ت�ث�ق�ي��ف ال��وق��ائ��ي يف‬ ‫املديرية العامة للدفاع امل��دين �أن ف��رق الإن�ق��اذ والإ��س�ع��اف يف‬ ‫مديرية دفاع مدين �شرق عمان تعاملت مع حادث ت�صادم وقع‬ ‫م��ا ب�ين مركبتني مبنطقة القوي�سمة‪ ،‬حيث نتج ع��ن احل��ادث‬ ‫�إ�صابة (‪� )6‬أ�شخا�ص بجروح ور�ضو�ض يف خمتلف �أنحاء اجل�سم‪،‬‬ ‫حيث قامت فرق الإ�سعاف بتقدمي الإ�سعافات الأولية الالزمة‬ ‫للم�صابني ونقلهم �إىل م�ست�شفى الب�شري وحالتهم العامة‬ ‫متو�سطة‪.‬‬ ‫كما تعاملت فرق الإنقاذ والإ�سعاف يف مديرية دفاع مدين‬ ‫�شرق ارب��د م��ع ح��ادث ت�صادم وق��ع م��ا ب�ين مركبتني مبنطقة‬

‫ط��ري��ق ارب��د النعيمة‪ ،‬نتج ع��ن احل ��ادث �إ��ص��اب��ة (‪� )4‬أ�شخا�ص‬ ‫بجروح ور�ضو�ض يف خمتلف �أنحاء اجل�سم‪ ،‬حيث قامت فرق‬ ‫الإ� �س �ع��اف ب�ت�ق��دمي الإ� �س �ع��اف��ات الأول �ي��ة ال�ل�ازم��ة للم�صابني‬ ‫ونقلهم �إىل م�ست�شفى االمري را�شد الع�سكري وحالتهم العامة‬ ‫متو�سطة‪.‬‬ ‫وتعاملت فرق الإنقاذ والإ�سعاف يف مديرية دف��اع مدين‬ ‫معان مع حادث تدهور مركبة (ديانا) على الطريق ال�صحراوي‬ ‫بعد بلدة املريغة‪ ،‬نتج عن احلادث �إ�صابة (‪� )3‬أ�شخا�ص بجروح‬ ‫ور�ضو�ض يف خمتلف �أنحاء اجل�سم‪ ،‬حيث قامت فرق الإ�سعاف‬ ‫بتقدمي الإ��س�ع��اف��ات الأول�ي��ة ال�لازم��ة للم�صابني ونقلهم �إىل‬ ‫م�ست�شفى معان احلكومي وحالتهم العامة متو�سطة‪.‬‬ ‫تعاملت ف��رق الإن�ق��اذ والإ��س�ع��اف يف مديرية دف��اع مدين‬ ‫غرب عمان مع حادث تدهور مركبة مبنطقة العبديل‪ ،‬نتج عن‬ ‫احلادث �إ�صابة (‪� )3‬أ�شخا�ص بجروح ور�ضو�ض يف خمتلف �أنحاء‬ ‫اجل�سم‪ ،‬حيث قامت فرق الإ�سعاف بتقدمي الإ�سعافات الأولية‬ ‫ال�لازم��ة للم�صابني ونقلهم �إىل م�ست�شفى الب�شري وحالتهم‬ ‫العامة مابني البالغة واملتو�سطة‪.‬‬

‫و يعثر على شخصني مفقودين‬ ‫عمان‪ -‬ال�سبيل‬ ‫�صرحت �إدارة الإع�ل�ام ب ��أن ك��وادر ال��دف��اع‬ ‫امل� ��دين والأم � ��ن ال �ع��ام يف حم��اف�ظ��ة الطفيلة‬ ‫عرثت �صباح �أم�س على �شخ�صني من جن�سية‬ ‫�أجنبية �ض ّلوا طريقهم يف منطقة املعمورة منذ‬

‫م�ساء يوم االثنني‪.‬‬ ‫و�أ�شارت �إدارة الإع�لام �إىل �أن عمليات البحث‬ ‫ا�ستمرت ملدة (‪� )14‬ساعة متوا�صلة حلني العثور‬ ‫على املفقودين‪ ،‬حيث قامت ك��وادر الدفاع املدين‬ ‫ب�ت�ق��دمي الإ� �س �ع��اف��ات الأول �ي��ة ل�ه��م ح�ي��ث و�صفت‬ ‫حالتهم العامة باجليدة‪.‬‬

‫من الأ�شقاء الفل�سطينيني جراء العنف واالعتداءات التي متار�سها �إ�سرائيل‬ ‫بحقهم‪.‬‬ ‫االجتماع الذي عقد يف ق�صر احل�سينية‪ ،‬ركز �أي�ضا على موقف الأردن‬ ‫الثابت والراف�ض لنقل ال�سفارة الأمريكية �إىل القد�س‪ ،‬والذي ي�شكل كما‬ ‫�أكد امللك‪ ،‬ا�ستفزازا مل�شاعر امل�سلمني وامل�سيحيني يف العامل �أجمع‪.‬‬ ‫كما �أكد امللك دعم الأردن الكامل للأ�شقاء الفل�سطينيني يف احلفاظ‬ ‫على حقوقهم التاريخية والقانونية يف مدينة القد�س‪ ،‬ويف م�ساعيهم الرامية‬ ‫�إىل �إقامة الدولة الفل�سطينية امل�ستقلة وعا�صمتها القد�س ال�شرقية‪ ،‬الفتا‬ ‫امللك �إىل �ضرورة تكثيف اجلهود العربية والإ�سالمية والدولية حلماية‬ ‫حقوق الفل�سطينيني والعرب وامل�سلمني يف مدينة القد�س‪ ،‬التي متثل مفتاح‬ ‫حتقيق ال�سالم واال�ستقرار يف املنطقة‪.‬‬

‫امللك يف االجتماع‬ ‫و�أ��ش��ار امللك �إىل �أن مو�ضوع القد�س يجب ت�سويته �ضمن �إط��ار حل‬ ‫�شامل ي�ستند �إىل حل الدولتني‪ ،‬ومبا يقود �إىل �إقامة الدولة الفل�سطينية‬ ‫امل�ستقلة وعا�صمتها القد�س ال�شرقية‪ ،‬م�شريا امللك �إىل ��ض��رورة حتمل‬ ‫املجتمع الدويل مل�س�ؤولياته واتخاذ مواقف حازمة وداعمة لتحقيق ال�سالم‬ ‫وحل الق�ضية الفل�سطينية‪.‬‬ ‫وح�ضر االجتماع رئي�س ال��وزراء‪ ،‬ونائب رئي�س ال��وزراء وزي��ر الدولة‬ ‫لل�ش�ؤون االقت�صادية‪ ،‬ووزي��ر اخلارجية و��ش��ؤون املغرتبني‪ ،‬ورئي�س هيئة‬ ‫الأرك��ان امل�شرتكة‪ ،‬ومدير املخابرات العامة‪ ،‬وم�ست�شار امللك‪ ،‬مدير مكتب‬ ‫امللك‪ ،‬وم�ست�شار امللك ل�ش�ؤون الع�شائر‪ ،‬ووزي��را ال��دول��ة ل�ش�ؤون الإع�لام‬ ‫والداخلية‪ ،‬ومديرا الأمن العام وقوات الدرك‪.‬‬

‫"الهندسة امللكي" تحتفل بتخريج‬ ‫دورة الجنود املستجدين‬

‫الحكومة تهنئ بنجاح االنتخابات‬ ‫الربملانية العراقية‬

‫احتفلت مدر�سة �سالح الهند�سة امللكي‪� ،‬أم����س‪ ،‬بتخريج دورة‬ ‫اجلنود امل�ستجدين رقم‪ 138/‬للإناث‪ ،1/‬بح�ضور املفت�ش العام اللواء‬ ‫الركن حممد �سالمة ال�سبايلة‪.‬‬ ‫وا�شتمل احل�ف��ل على ا�ستعرا�ض ط��اب��ور اخل��ري�ج��ات م��ن �أم��ام‬ ‫املن�صة بنظامي امل�سري البطيء والعادي‪.‬‬ ‫وقال رئي�س املدربني العقيد الركن فهيم حممد ال�صرايرة يف‬ ‫كلمة "�أمامكم كوكبة من الن�شميات نذرن �أنف�سهن خلدمة الوطن‬ ‫الغايل‪ ،‬وقد �أم�ضني �ستة ع�شر �أ�سبوعاً من التدريب الت�أ�سي�سي الذي‬ ‫ا�شتمل على اللياقة البدنية وامل�شاة والأ�سلحة والرماية ومهارات‬ ‫امل�ي��دان والتوجيه الوطني والأم �ن��ي والثقافة الدينية ليت�سلحن‬ ‫ب��الإمي��ان والعلم واملعرفة حتى يكن ق��ادرات على حتمل امل�س�ؤولية‬ ‫والأمانة امللقاة على عاتقهن بكل كفاءة واقتدار‪.‬‬ ‫وع�برت اح��دى التلميذات اخلريجات يف كلمة لها عن فخرها‬ ‫وزميالتها ب�شرف االنت�ساب للخدمة يف �صفوف اجلي�ش العربي‬ ‫لاللتحاق مع من �سبقوهن يف هذا ال�شرف ليبقى الأردن الأغلى حراً‬ ‫�آمناً يف ظل الراية الها�شمية بقيادة جاللة القائد الأعلى امللك عبد‬ ‫اهلل الثاين‪.‬‬ ‫ويف نهاية االحتفال‪ ،‬الذي ح�ضره عدد من �ضباط و�ضباط �صف‬ ‫و�أفراد القوات امل�سلحة الأردنية – اجلي�ش العربي وجمع غفري من‬ ‫ذوي اخلريجات‪ ،‬وزّع اللواء الركن ال�سبايلة اجلوائز التقديرية على‬ ‫م�ستحقيها‪.‬‬

‫على �صخرة �صمود العراقيني‪.‬‬ ‫عمان‪ -‬برتا‬ ‫و�أ��ش��اد املومني ب��الإج��راءات واجل�ه��ود ال�سيا�س ّية‬ ‫ه� � ّن� ��أت احل �ك��وم��ة الأردن� � � ّي � ��ة ال �� �ش �ع��ب ال �ع��راق��ي والأمن ّية واملجتمع ّية الكبرية التي بذلها العراق ّيون يف‬ ‫واحل�ك��وم��ة ال�ع��راق� ّي��ة ب ��إمت��ام االن�ت�خ��اب��ات ال�برمل��ان� ّي��ة �سبيل �إجناح االنتخابات‪ ،‬وحر�صهم على م�شاركة جميع‬ ‫ال�ق��وى ال�سيا�س ّية واحل��زب � ّي��ة‪ ،‬والأط �ي��اف املجتمع ّية‬ ‫بنجاح‪.‬‬ ‫وق ��ال وزي ��ر ال� �دّول ��ة ل �� �ش ��ؤون الإع �ل��ام‪ ،‬ال�ن��اط��ق يف عمل ّية �سيا�س ّية جامعة؛ م ��ؤ ّك��داً �أه�م� ّي��ة ذل��ك من‬ ‫الر�سمي با�سم احلكومة الدكتور حم ّمد املومني "�إن �أجل جتاوز التحدّيات التي يواجهها العراق ال�شقيق‪،‬‬ ‫�إجن ��از ه��ذا اال��س�ت�ح�ق��اق ال��دمي�ق��راط��ي ب�ن�ج��اح مي ّثل واال�ستمرار يف بناء امل� ّؤ�س�سات‪ ،‬مب��ا يكفل ا�ستقراره‪،‬‬ ‫خ�ط��وة حم��ور ّي��ة وم�ه� ّم��ة على ط��ري��ق ا�ستعادة الأم��ن وحتقيق تط ّلعات �شعبه‪.‬‬ ‫و�أكد املومني دعم الأردن‪ ،‬قيادة و�شعباً‪ ،‬للأ�شقّاء‬ ‫واال�ستقرار يف العراق ال�شقيق"‪.‬‬ ‫و�أك��د �أنّ جن��اح العمل ّية االنتخاب ّية يُع ّد تتويجاً ال �ع��راق �ي�ين‪ ،‬ليتم ّكن ال �ع��راق م��ن جت ��اوز ال�ت�ح� ّدي��ات‬ ‫ل�لان �ت �� �ص��ارات ال �ت��ي ح � ّق �ق �ه��ا ال� �ع ��راق ال���ش�ق�ي��ق ��ض� ّد ال�سيا�س ّية‪ ،‬واالقت�صاد ّية‪ ،‬والأمن ّية‪ ،‬ومبا يكفل �أمنه‬ ‫التنظيمات الإره��اب� ّي��ة اجلبانة‪ ،‬ويف مقدمتها تنظيم وا�ستقراره‪ ،‬وا�ستعادة دوره املحوري عرب ّياً‪ ،‬و�إقليم ّياً‪،‬‬ ‫داع�ش الإره��اب��ي‪ ،‬ال��ذي ّ‬ ‫حتطمت طموحاته البغي�ضة وعامل ّياً‪.‬‬

‫عمان‪ -‬برتا‬

‫ضبط ‪ 47‬مطلوب ًا بقضايا مختلفة يف الكرك‬

‫بالتعاون مع اجلهات املعنية يف كافة �ألوية املحافظة؛ ل�ضمان‬ ‫الكرك‪ -‬برتا‬ ‫�سالمة املواطنني‪.‬‬ ‫�أعلنت مديرية �شرطة الكرك �ضبط ‪ 47‬مطلوبا بق�ضايا‬ ‫ودعت املواطنني اىل التعاون مع كوادر املديرية وق�سم‬ ‫خمتلفة وكذلك �ست �سيارات‪ ،‬خالل الـ ‪� 48‬ساعة املا�ضية‪ ،‬من ال�سري خ�لال احلملة ال�ت��ي �ست�ستمر طيلة �شهر رم�ضان‬ ‫حملتها املرورية التي �ستتوا�صل خالل �شهر رم�ضان املبارك لتنظيم العملية املرورية و�ضمان �سالمتهم وممتلكاتهم‪.‬‬

‫وزير املياه يتفقد الواقع املائي يف معان والطفيلة‬ ‫عمان ‪ -‬ال�سبيل‬ ‫زار وزي��ر املياه وال��ري علي ظاهر ال�غ��زاوي يرافقه ع��دد من م�س�ؤويل‬ ‫الوزارة ام�س �إدارة مياه حمافظتي معان والطفيلة للوقوف على الواقع املائي‬ ‫وامل�شاريع املائية املنوي تنفيذها‪.‬‬ ‫واط �ل��ع ع �ل��ى اجل �ه��ود امل �ب��ذول��ة ال �ه��ادف��ة اىل حت���س�ين ال ��واق ��ع امل��ائ��ي‬ ‫واال�ستعدادات لف�صل ال�صيف احلايل‪ ،‬م�ؤكدا حر�ص ال��وزارة واحلكومة على‬ ‫العمل امليداين للوقوف على حاجات املواطنني يف كل املناطق‪ ،‬م�ؤكدا دعم كافة‬ ‫امل�شاريع واالحتياجات التي ت�صب يف حت�سني الواقع املائي‪.‬‬ ‫م�ؤكدا عزم الوزارة على تنفيذ عدد من م�شاريع املياه يف مناطق خمتلفة‬

‫م��ن حمافظة م�ع��ان والطفيلة خل��دم��ة امل��واط�ن�ين فيها مب��ا ي�ضمن حت�سني‬ ‫انظمة املياه والتزويد جلميع املواطنني‪.‬‬ ‫ودع��ا الوزير ال�غ��زاوي خ�لال جولته اىل تكثيف اجلهود امل�شرتكة بني‬ ‫كافة اجلهات املعنية لو�ضع حد للتجاوزات املائية وتخفيف ن�سبة الفاقد يف‬ ‫خمتلف املناطق من خالل اجلوالت امليدانية على كافة القطاعات‪.‬‬ ‫وا�ستمع م��ن مدير مياه معان م‪ .‬ب�لال الدحيات اىل اب��رز االجن��ازات‬ ‫ومنها ت�شغيل بئر اجلثة اجلديدة بطاقة ‪١٢٠‬م‪ ٣‬وبئر �سمنة بطاقة ‪ ٧٠‬م‪.‬‬ ‫و�أ�ضاف ان حمافظة معان �ست�شهد خالل العام القادم حزمة من م�شاريع‬ ‫املياه وال�صرف ال�صحي ال�ستكمال هذه اخلدمة املقدمة للمواطنني وكذلك‬ ‫ت�شغيل بئر ال�شوبك اجل��دي��دة ‪٦٥‬م‪ ٣‬وت�أهيل بئر املطل وتو�سعة خط ناقل‬ ‫الها�شمية بطول ‪ ٨‬كم وعطاء ناقل اجلفر البئر الريادية بطول ‪ ١٤‬كم من‬

‫بو�سرت وزار حمطة وخزان �سمنة التي تتزود من ‪ ٧‬ابار وخزان ب�سعة ‪٢٠٠٠‬م‪.٣‬‬ ‫وا�ستمع ال �غ��زاوي م��ن م��دي��ر م�ي��اه الطفيلة ب��ال��وك��ال��ة م‪ .‬اح�م��د ع��واد‬ ‫ب�ح���ض��ور م ��دراء الت�شغيل وال���ص�ي��ان��ة واالدارة وامل��ال �ي��ة ع��ن ال��واق��ع امل��ائ��ي‬ ‫واال�ستعدادات حيث مت حفر بئر جديدة بطاقة ‪١١٠‬م‪�/ ٣‬ساعة والعمل جار‬ ‫ل�لا��س��راع با�ستكمال �شبكة م�ي��اه ب�صريا ح��زم��ة ‪ ٢‬وع�ط��اء ملنطقة وادي زيد‬ ‫وحت�سني �شبكات يف مناطق العي�ص ورحاب والعني اليي�ضا والعمل جار لتنفيذ‬ ‫�شبكة �صرف �صحي الزريقيات‪.‬‬ ‫والتقى يف مبنى ادارة املياه عددا من املواطنني‪ ،‬واطم�أن عن �سري عمليات‬ ‫امل�شرتكني وخدمات املياه والت�سهيل عليهم وطالب الوزير املعنيني بدرا�سة‬ ‫حفر بئر يف ال�شوبك و�سرعة تطبيق نظام �سكادا والفوترة يف مياه الطفيلة كما‬ ‫تفقد حمطة �ضخ احل�سا‪.‬‬

‫وزير الصحة‪ :‬إنشاء ‪ 40‬مركزًا صحي ًا جديدًا يف األعوام الخمسة املقبلة‬ ‫عمان‪ -‬ال�سبيل‬ ‫�أك��د وزي��ر ال�صحة ال��دك�ت��ور حممود ال�شياب �أن ال ��وزارة ت��ويل تطوير‬ ‫خدماتها ال�صحية جل االهتمام والعناية يف �إطار اخلطة ال�شمولية للنهو�ض‬ ‫بالقطاع ال�صحي‪.‬‬ ‫و�أو�ضح �أن خطة الوزراة للأعوام اخلم�سة املقبلة ت�شمل �إن�شاء ‪ 40‬مركزا‬ ‫�صحيا جديدا بد�أت بتنفيذ العديد منها‪� ،‬إ�ضاف ًة �إىل حتديث وتطوير وتو�سعة‬ ‫و�صيانة ‪ 100‬مركز �صحي بكلفة ت�صل لنحو ‪ 50‬مليون دينار‪.‬‬ ‫ج��اء ذل��ك خ�لال زي ��ارة تفقدية �أم����س �شملت م��رك��ز ال�ك��رام��ة لل�صحة‬ ‫النف�سية وم��رك��ز ��ص�ح��ي خ��ري�ب��ة ال���س��وق ال���ش��ام��ل؛ ل�ل��وق��وف ع�ل��ى م�ستوى‬ ‫اخلدمات املقدمة وتلم�س االحتياجات وتلبيتها‪.‬‬

‫وقال �إن الوزارة و�ضعت خطة وطنية لتطوير خدمات ال�صحة النف�سية‬ ‫والنهو�ض مب�ستواها وتو�سعت يف برنامج الإقامة اخلا�ص بال�صحة النف�سية‬ ‫باحلاق اعداد غري م�سبوقة بهذا التخ�ص�ص‪ ،‬ف�ض ًال عن �إدماج خدمات ال�صحة‬ ‫النف�سية يف الرعاية ال�صحية الأولية وتدريب الكوادر الالزمة لهذه الغاية‪.‬‬ ‫و�أ��ض��اف ال�شياب �أن وزارة ال�صحة ت��ويل اخل��دم��ة الفندقية وال �سيما‬ ‫النظافة يف م�ست�شفياتها ومراكزها ال�صحية اهتماما كبريا الفتا اىل ان قيمة‬ ‫العطاءات التي ينفذها القطاع اخلا�ص لهذه الغاية تقارب ‪ 40‬مليون دينار‪.‬‬ ‫و�أ�شار �إىل �أن اخلدمات ال�صحية �شهدت تطوراً كبرياً خالل ال�سنوات‬ ‫املا�ضية‪ ،‬الفتاً اىل �أن وزارة ال�صحة تنفذ حالياً م�شاريع على م�ستوى الرعاية‬ ‫ال�صحية الثانوية ت�شمل خم�سة م�ست�شفيات ج��دي��دة يف ال�سلط والطفيله‬ ‫وعجلون واربد وم�أدبا بكلفة ت�صل اىل حوايل ‪ 400‬مليون دينار‪.‬‬

‫وبينّ ال�شياب �أن من �ش�أن هذه امل�شاريع تعزيز خدمات الرعاية ال�صحية‬ ‫الأول�ي��ة املقدمة؛ من خ�لال امل��راك��ز ال�صحية واخل��دم��ات ال�صحية الثانوية‬ ‫املقدمة ع�بر امل�ست�شفيات‪ ،‬ف�ض ًال �أن�ه��ا ت�سهم يف حت�سن امل��ؤ��ش��رات ال�صحية‬ ‫وايجاد فر�ص عمل جديدة‪ ،‬وال �سيما للعاملني يف املجال ال�صحي‪.‬‬ ‫و�أوعز وزير ال�صحة �إىل م�ساعد الأمني العام ل�ش�ؤون اخلدمات املهند�س‬ ‫راتب مغنم ب�إيفاد فريق فني �إىل مركز الكرامة لل�صحة النف�سية لإجراء م�سح‬ ‫الحتياجات املبنى من اعمال ال�صيانة وتنفيذها بال�سرعة الق�صوى‪.‬‬ ‫كما �أوعز بتوفري االحتياجات الفعلية من الأدوي��ة ملركز �صحي خريبة‬ ‫ال�سوق ال�شامل‪ ،‬وب��زي��ادة ع��ن ه��ذه االحتياجات بن�سبة ‪%10‬؛ ل�ضمان توفر‬ ‫الأدوية ب�شكل دائم وعدم انقطاعها‪.‬‬

‫"الصحة" تضع خطة عمل عالجية ووقائية استعدادًا لرمضان‬ ‫ال�سبيل‪� -‬أحمد برقاوي‬ ‫و�ضعت وزارة ال�صحة خطة عمل لال�ستمرار يف تنفيذ براجمها الوقائية‬ ‫والعالجية خالل �شهر رم�ضان املبارك‪.‬‬ ‫وق��ال الناطق االعالمي با�سم ال��وزارة حامت الأزرع��ي‪� ،‬إن اخلطة تركز‬ ‫على تكثيف الرقابة ال�صحية على مدار ال�ساعة بالتعاون مع امل�ؤ�س�سة العامة‬ ‫للغذاء والدواء واجلهات املعنية الأخرى‪.‬‬ ‫و�أ�ضاف �أن تكثيف الرقابة ي�أتي خل�صو�صية ال�شهر الف�ضيل الذي ي�شهد‬ ‫حراكاً ن�شطاً يف تداول املواد الغذائية والأ�شربة؛ ول�ضمان االلتزام بال�شروط‬ ‫ال�صحية حلماية املواطنني من االمرا�ض‪.‬‬ ‫وعممت وزارة ال�صحة على جميع مديرياتها يف حم��اف�ظ��ات اململكة‬ ‫بتكثيف اجلوالت امليدانية والرقابة على امل�ؤ�س�سات الغذائية‪ ،‬وال �سيما املنتجة‬ ‫وامل��وزع��ة للأغذية والأ��ش��رب��ة وامل�ح��ال التجارية واملطاعم واملخابز والباعة‬ ‫املتجولني‪ ،‬بح�سب الأزرعي‪.‬‬

‫و�أك��د تركيز اخلطة على اجل��ان��ب ال�ت��وع��وي‪ ،‬م�شرياً �إىل ال�شراكة مع‬ ‫و�سائل الإعالم يف ن�شر وبث الر�سائل ال�صحية ذات ال�صلة بال�صيام واالفطار‬ ‫والأمناط التغذوية ال�صحية خالل �شهر رم�ضان‪.‬‬ ‫كما �أوعزت وزارة ال�صحة �إىل م�شريف ومعززي ومن�سقي ال�صحة تنظيم‬ ‫ن��دوات واجتماعات ولقاءات يف املجتمعات املحلية وامل�ؤ�س�سات والهيئات حول‬ ‫�أف�ضل املمار�سات ال�صحية والتغذوية‪.‬‬ ‫و�أع��دت مديرية التوعية واالع�لام ال�صحي يف ال��وزارة دلي ًال للتغذية‬ ‫ال�صحية يف �شهر رم�ضان يت�ضمن �إر��ش��ادات ون�صائح �صحية تتعلق بفوائد‬ ‫ال�صيام والعادات الغذائية والوجبات الأف�ضل عند االفطار وال�سحور‪ ،‬وتغذية‬ ‫مر�ضى ال�سكري وال�ضغط‪ ،‬وارتفاع �ضغط الدم‪ ،‬وارتفاع م�ستوى الكول�سرتول‬ ‫وال�شحوم الثالثية يف ال��دم‪ ،‬والأمن��اط التغذوية الأن�سب لفئات كبار ال�سن‬ ‫والطلبة واحلوامل‪.‬‬ ‫ويتناول الدليل �أهمية و�ضرورة م�أمونية الغذاء و�سالمته يف مراحل‬ ‫التخزين والتح�ضري والطهي وحفظ الأطعمة مربدة‪.‬‬

‫وتن�شر وزارة ال�صحة على موقعها االل�ك�تروين‪ ،‬وال�صفحة الر�سمية‬ ‫ل �ل��وزارة على "في�س بوك" و"تويرت" ال�ع��دي��د م��ن الن�صائح‪ ،‬والإر� �ش��ادات‬ ‫اخلا�صة بالتغذية ال�صحية خالل ال�شهر الف�ضيل‪.‬‬ ‫وجدد الأزرعي الت�أكيد على الأ�ضرار ال�صحية الناجمة عن التبغ بجميع‬ ‫�أ�شكاله و�أنواعه‪ ،‬داعياً �إىل انتهاز الفر�صة الثمينة التي يتيحها ال�شهر الف�ضيل‬ ‫للإقالع عن التدخني‪.‬‬ ‫و�أك��د ا�ستمرار وزارة ال�صحة وتكثيفها ل�ل�إج��راءات الرقابية يف �إط��ار‬ ‫جهودها الرامية ملكافحة �آفة التبغ‪ ،‬و�أنها �ستتخذ الإج��راءات القانونية بحق‬ ‫املخالفني ا�ستناداً لقانون ال�صحة العامة‪.‬‬ ‫و��ش��دد الأزرع ��ي على دور امل��واط��ن يف ال��رق��اب��ة وت��زوي��د وزارة ال�صحة‬ ‫ب�أي مالحظات تتعلق بال�ش�أن ال�صحي‪ ،‬الفتا �إىل اخلط ال�ساخن على الرقم‬ ‫(‪ )5004545‬ال��ذي ي�ستقبل مالحظات امل��واط�ن�ين و�شكاواهم على م��دار ‪24‬‬ ‫�ساعة‪.‬‬


‫‪4‬‬

‫‪local@assabeel.net‬‬

‫الأربعاء (‪� )16‬أيار (‪ ) 2018‬م ‪ -‬ال�سنة (‪ - )25‬العدد (‪)3949‬‬

‫�ش�ؤون حملية‬

‫خالل رعايته امل�ؤمتر الوطني الأول لفرق املهارات القطاعية‬

‫وزير العمل‪ :‬الحكومة تبنت اسرتاتيجية تنمية املوارد‬ ‫البشرية لعشرة أعوام‬

‫عمان‪ -‬ال�سبيل‬ ‫�أك��د وزي��ر العمل �سمري م��راد �أن احلكومة تبنت اال�سرتاتيجية‬ ‫الوطنية لتنمية امل��وارد الب�شرية ل�ل�أع��وام (‪ ،)2025 – 2016‬والتي‬ ‫عربت بو�ضوح عن الر�ؤية امللكية ب�أهمية تنمية املوارد الب�شرية‪ ،‬من‬ ‫خالل بناء الإن�سان الأردين بنا ًء متكام ً‬ ‫ال ومتوازناً م��زوداً باملعارف‬ ‫واملهارات التي متكنه من امل�شاركة الفاعلة يف عملية التنمية وت�ؤهله‬ ‫للمناف�سة على امل�ستويات املحلية والإقليمية والدولية‪.‬‬ ‫وق��ال م��راد خالل رعايته امل�ؤمتر الوطني الأول لفرق املهارات‬ ‫القطاعية "نحو مهارات اكرث توا�ؤما مع �سوق العمل" ال��ذي عقد‬ ‫�أم�س بالتعاون مع الوكالة الأملانية للتعاون ال��دويل‪� ،‬ضمن م�شروع‬ ‫التعليم والتدريب املهني والتعليم العايل املوجه ل�سوق العمل‪� ،‬إن‬ ‫الإ�سرتاتيجية ت�ضمنت ثالثة قطاعات رئي�سة‪ ،‬منها قطاع التعليم‬ ‫وال�ت��دري��ب املهني وال�ت�ق�ن��ي‪ ،‬ال��ذي ت�ضمن امل �ح��اور الآت �ي��ة ‪ :‬حمور‬ ‫احل��اك�م�ي��ة‪ ،‬وحم ��ور ت�ط��وي��ر البنية التحتية‪ ،‬وحم ��ور ب�ن��اء �شراكة‬ ‫م�ؤ�س�سية مع القطاع اخلا�ص‪ ،‬وحمور التعليم التقني‪.‬‬ ‫و�أ�شار �إىل �أن الإ�سرتاتيجية خرجت مبجموعة من التو�صيات‬ ‫اخلا�صة بكل حم��ور‪ ،‬وبو�شر يف تنفيذ االط��ار العام لإ��ص�لاح قطاع‬ ‫التعليم والتدريب املهني والتقني والإج��راءات التنفيذية للإ�صالح‬ ‫على مرحلتني وبالتن�سيق مع وزارة الرتبية والتعليم ووزارة التعليم‬ ‫العايل واجلهات املعنية‪.‬‬ ‫و�شدد مراد على �أهمية حمور بناء �شراكة م�ؤ�س�سية مع القطاع‬ ‫اخلا�ص‪ ،‬ودعم ت�أ�سي�س وحدات �إداريه فنية للتعليم والتدريب املهني‬ ‫والتقني يف م�ؤ�س�سات القطاع اخلا�ص‪.‬‬ ‫و�أ�شاد وزير العمل بالتن�سيق مع اجلانب الأملاين ممث ً‬ ‫ال بالوكالة‬ ‫الأمل��ان�ي��ة للتعاون ال��دويل "‪ ،"GIZ‬م��ن �أج��ل النهو�ض وحت�سني‬ ‫قطاع التعليم والتدريب املهني والتقني وجتويد خمرجاته‪ ،‬م�ؤكداً‬ ‫�أن ه��ذا امل��ؤمت��ر ثمرة جن��اح ه��ذا التن�سيق؛ م��ن خ�لال �إن�شاء فريق‬ ‫وطني للمهارات القطاعية يف قطاع املياة والطاقة؛ بهدف تعزيز‬ ‫التعاون بني �شركات القطاع اخلا�ص ومقدمي اخلدمات التدريبية‬ ‫فيما يتعلق باالحتياج من املهارات‪.‬‬

‫م��ن ج��ان �ب �ه��ا‪� ،‬أك � ��دت ال �� �س �ف�يرة الأمل��ان �ي��ة يف ع �م��ان "بريجيتا‬ ‫�سيفكر ابريله"‪� ،‬أن ه��ذا امل�ؤمتر يحظى ب�أهمية خا�صة كونه ي�أتي‬ ‫كثمرة للتعاون واجلهد امل�شرتك نحو تنفيذ اال�صالحات اخلا�صة‬ ‫يف ال�ت��دري��ب امل�ه�ن��ي وال �ت��ي تعترب ج ��زءا م��ن خ�ط��ة ا� �ص�لاح تطوير‬ ‫ا�سرتاتيجية املوارد الب�شرية‪.‬‬

‫اختتام ورشة حول دور وسائل‬ ‫التواصل االجتماعي بخدمة النظام‬ ‫البيئي‬ ‫البحر امليت‪ -‬رائد �صبحي‬ ‫اختتمت �أم�س يف منطقة البحر امليت ور�شة‬ ‫ع�م��ل حت��ت ع �ن��وان ا� �س �ت �خ��دام و� �س��ائ��ل ال�ت��وا��ص��ل‬ ‫االج �ت �م��اع��ي يف امل �ف �ه��وم امل �ع��زز خل��دم��ات ال�ن�ظ��ام‬ ‫البيئي (الكتابة واالن�ف��وج��راف�ي��ك)‪ ،‬نظمها على‬ ‫مدى يومني م�شروع اال�ستخدام امل�ستدام خلدمات‬ ‫ال �ن �ظ��م ال�ب�ي�ئ�ي��ة يف الأردن امل �م��ول م��ن ال��وك��ال��ة‬ ‫الأملانية للتعاون الدويل "‪ ،"GIZ‬بالتعاون مع‬ ‫وزارة ال�ب�ي�ئ��ة‪ ،‬ومب���ش��ارك��ة ع��دد م��ن االع�لام�ي�ين‬ ‫واملهتمني باملجال البيئي‪.‬‬ ‫واف �ت �ت �ح ��ت ال ��ور�� �ش ��ة ب �ك �ل �م��ة م� ��ن م �� �س��اع��د‬ ‫الأم�ي�ن ال�ع��ام ل ��وزارة البيئة امل�ست�شار االع�لام��ي‬ ‫عي�سى ال�شبول �أك��د فيها �أه�م�ي��ة تطوير ق��درات‬ ‫الإع�لام�ي�ين يف خمتلف و��س��ائ��ل الإع�ل�ام املحلية‬ ‫يف جم��ال التقارير البيئية ورف��ع م�ستوى �أدائهم‬ ‫املهني يف التعامل الق�ضايا البيئية‪.‬‬ ‫وت �ن��اول��ت ال��ور� �ش��ة حم��ا� �ض��رة ل �ـ �ـ د‪.‬م� ��أم ��ون‬ ‫ال��ر� �ش �ي��دات م��ن اجل��ام �ع��ة االردن� �ي ��ة ع��ن مفهوم‬ ‫خدمات النظم البيئية وحاالت درا�سية عن النظم‬ ‫البيئية البحرية‪ ،‬وحما�ضرة لـ �أ‪.‬غازي عمرين من‬ ‫�صحيفة ال ��ر�أي ع��ن تقنيات الكتابة يف املوا�ضيع‬ ‫ال�ب�ي�ئ�ي��ة (يف و� �س��ائ��ل ال �ت��وا� �ص��ل االج �ت �م��اع��ي)‪،‬‬ ‫وحم� ��ا� � �ض� ��رة ل � �ـ د‪.‬زي� � �ن � ��ة ح � �م� ��دان ع� ��ن م �ف �ه��وم‬ ‫االنفوجرافيك وكيفية توظيفه يف تدعيم الق�صة‬

‫ال�صحفية البيئية‪.‬‬ ‫وت�ضمنت ال��ور��ش��ة تطبيقا لتمارين عملية‬ ‫اك�سبت امل���ش��ارك�ين م�ه��ارة اخ�ت�ي��ار امل��وا��ض�ي��ع التي‬ ‫تربز دور خدمات النظم البيئية وكيفية تناولها‬ ‫يف االع�لام ا�ضافة اىل مهارة اع��داد تقارير بيئية‬ ‫ميكن عر�ضها با�ستخدام االعالم الرقمي و و�سائل‬ ‫االعالم االجتماعي‪.‬‬ ‫وت �خ �ل��ل ال ��ور�� �ش ��ة م �ن��اق �� �ش��ة وت� �ب ��ادل الآراء‬ ‫بي��ن مم�ث�ل��ي و� �س��ائ��ل الإع �ل��ام "املهتمني بيئ ًيا"‬ ‫وامل�ؤ�س�سات احلكومية للنظر يف خ��دم��ات النظم‬ ‫البيئية واحلفاظ عليها‪.‬‬ ‫ي���ش��ار �إىل �أن م���ش��روع اال��س�ت�خ��دام امل���س�ت��دام‬ ‫خل��دم��ات النظم البيئية يف الأردن نظم يف وقت‬ ‫��س��اب��ق ور� �ش��ة ع�م��ل مت خ�لال�ه��ا م�ن��اق���ش��ة م��ا هي‬ ‫خدمات النظم البيئية؟ وم��ا �أهمية دم��ج مفهوم‬ ‫النظم البيئية يف التخطيط ال�ت�ن�م��وي؟ ونتائج‬ ‫تقييم الألفية للنظم البيئية‪ ،‬وم�صادر املعلومات‬ ‫املتوفرة يف املجال البيئي وكيفية احل�صول عليها‪،‬‬ ‫وال �ت �ح��دي��ات وط ��رق حت�ل�ي��ل امل�ع�ل��وم��ات واخل ��روج‬ ‫با�ستنتاجات من �ش�أنها تكوين خطوط حمتملة‬ ‫للتقارير ال�صحفية البيئية املحلية‪.‬‬ ‫ويف ختام الور�شة‪ ،‬و�ضع امل�شاركون ع��ددا من‬ ‫التو�صيات التي من �ش�أنها رفع كفاءة االعالميني‬ ‫يف تناول الق�ضايا املتعلقة بخدمات النظم البيئية‪.‬‬

‫"زين" راعي االتصاالت الحصري‬ ‫ملسابقة املحارب الدولية‬ ‫عمان ‪ -‬ال�سبيل‬ ‫�أعلنت �شركة زين رعايتها احل�صرية مل�سابقة‬ ‫املحارب الدولية ال�سنوية يف ن�سختها العا�شرة‪،‬‬ ‫ال �ت��ي �أق �ي �م��ت يف م��رك��ز امل �ل��ك ع �ب ��داهلل ال �ث��اين‬ ‫لتدريب العمليات اخلا�صة مب�شاركة ‪ 40‬فريقاً‬ ‫ميثلون ‪ 25‬دولة‪.‬‬ ‫وت ��أت��ي رع��اي��ة زي ��ن م�ن��ذ ع ��دة �أع � ��وام ل�ه��ذه‬ ‫امل�سابقة الدولية انطالقاً من حر�صها الدائم‬ ‫على �أن تكون حا�ضرة يف �أي فعالية ُت�سهم يف �إبراز‬ ‫الأردن كبلد متقدّم ومتط ّور يف كافة املجاالت‪.‬‬ ‫وت�ؤمن �شركة زين بالدور الذي تلعبه القوات‬ ‫امل�سلحة الأردن�ي��ة – اجلي�ش العربي‪ ،‬وامل�ستوى‬

‫ال�ع��ايل م��ن ال�ك�ف��اءة واالق �ت��دار ال��ذي تتمتع به‬ ‫ال�ك��وادر الأردن�ي��ة يف مركز امللك عبداهلل الثاين‬ ‫لتدريب العمليات اخلا�صة (‪،)KASOTC‬‬ ‫الح�ت���ض��ان وتنظيم م�ث��ل ه��ذه ال�ف�ع��ال�ي��ات التي‬ ‫ت�شارك بها ك�برى ال��دول‪ ،‬م��ا يدعو �إىل الفخر‬ ‫واالعتزاز بهذه اجلهود وتقدمي الدعم وت�سخري‬ ‫كافة الإمكانيات للم�ساهمة يف �إجناحها‪.‬‬ ‫يذكر �أن م�سابقة املحارب هي م�سابقة دولية‬ ‫�سنوية �صممت فعالياتها لتعزيز مفهوم العمل‬ ‫امل�شرتك ب��روح الفريق الواحد ولقيا�س عوامل‬ ‫ق� ��درة وحت �م��ل ال� �ف ��رق امل �� �ش��ارك��ة حت ��ت ع��وام��ل‬ ‫ال�ضغط النف�سي والبدين يف �أجواء من املناف�سة‬ ‫والتحدي‪.‬‬

‫"امللك املؤسس" يجري تجربة إخالء‬ ‫لحريق وهمي بالعناية الحثيثة‬ ‫الرمثا‪ -‬فار�س القرعاوي‬ ‫�أج � ��رى م���س�ت���ش�ف��ى امل �ل��ك امل ��ؤ� �س ����س ع �ب��داهلل‬ ‫اجل��ام�ع��ي �صباح �أم����س جت��رب��ة �إخ�ل�اء ناجحة يف‬ ‫وحدة العناية احلثيثة نتيجة حريق وهمي‪.‬‬ ‫وت�ضمنت ال�ت�ج��رب��ة ال�ت��دري��ب ع�ل��ى االخ�ل�اء‬ ‫اجل��زئ��ي ل��وح��دة ال�ع�ن��اي��ة احل�ث�ي�ث��ة ال�ت��ي تتطلب‬ ‫دق��ة و�سرعة‪ ،‬و�ضمان �إن�ق��اذ ع��دد م��ن الأ�شخا�ص‬ ‫مت اف�ترا���ض �إ��ص��اب��ة �أح��ده��م ب��إ��ص��اب��ات متو�سطة‬ ‫والآخرين ب�إ�صابات �شديدة‪.‬‬ ‫وذك��ر مدير ع��ام امل�ست�شفى الأ�ستاذ الدكتور‬ ‫�إ�سماعيل مطالقة �أن عملية الإخ�ل�اء التدريبي‬ ‫ب ��د�أت ح��وايل ال�ساعة ‪� 9:00‬صباحا‪ ،‬ع��ن طريق‬ ‫�إطالق دوي جر�س الإنذار بامل�ست�شفى‪ ،‬بعد حدوث‬ ‫ح��ري��ق وه�م��ي م�ف��اج��ئ نتيجة ل�ت�م��ا���س كهربائي‬ ‫مفرت�ض‪.‬‬ ‫و�أ� �ش��اد املطالقة بنجاح التجربة‪ ،‬وحتقيقها‬

‫لأه��داف�ه��ا‪ ،‬م��ن خ�لال حتقيق ع��دة ف��وائ��د‪� ،‬أهمها‬ ‫اخ �ت �ب��ار وق �ي��ا���س م ��دى ��س��رع��ة ا��س�ت�ج��اب��ة ال��دف��اع‬ ‫امل � ��دين‪ ،‬وك ��ذل ��ك اخ �ت �ب��ار م� ��دى �إمل � ��ام امل��وظ �ف�ين‬ ‫والعاملني بامل�ست�شفى‪ ،‬لكيفية الإخالء وت�صرفهم‬ ‫�أث�ن��اء احل��ري��ق‪ ،‬وم��دى تفاعلهم‪ ،‬ومعرفة نقاط‬ ‫�أو نقطة جتمعهم‪ ،‬وم��دى ا�ستعداد املكلفني من‬ ‫موظفي امل�ست�شفى ملثل هذه الظروف‪.‬‬ ‫وق� ��ال ن��ائ��ب م��دي��ر ع ��ام امل���س�ت���ش�ف��ى ورئ�ي����س‬ ‫اللجنة املكلفة لإع ��داد مت��ري��ن الإخ�ل�اء الوهمي‬ ‫ال��دك�ت��ور خ�ل��دون ب�شايرة �أن ع��دداً م��ن املوظفني‬ ‫والعاملني بامل�ست�شفى ق��د ب ��د�أوا مب�غ��ادرة املوقع‬ ‫ف��ور �سماعهم جر�س الإن��ذار واالجت��اه �إىل نقطة‬ ‫ال�ت�ج�م��ع امل�خ���ص���ص��ة‪ ،‬م���ض�ي�ف�اً �أن ك��اف��ة ال �ك��وادر‬ ‫املدربة يف وحدة العناية احلثيثة والأطباء املقيمني‬ ‫وق�سم ال�صيانة و�شعبة الأم��ن قد �شاركوا يف هذا‬ ‫التمرين ب�إ�شراف وتدريب ق�سم ال�سالمة العامة‬ ‫بامل�ست�شفى‪.‬‬

‫و�أ��ش��ارت �إىل �أن الوكالة الأملانية للتعاون ال��دويل تعمل ب�شكل‬ ‫متوا�صل وب�شراكة دائمة مع احلكومة الأردنية وخا�صة وزارة العمل‬ ‫ووزارتي الرتبية والتعليم والتعليم العايل وباقي ال�شركاء من �أجل‬ ‫امل�ساعدة يف �إ�صالح قطاع التدريب املهني‪.‬‬ ‫من جانبة‪� ،‬أكد مندوب وزير التعليم العايل والبحث العلمي‪/‬‬

‫رئي�س جامعة البلقاء التطبيقية الدكتور عبداهلل الزعبي‪� ،‬أن انطالق‬ ‫اال�سرتاتيجية الوطنية لتنمية املوارد الب�شرية برعاية ملكية جاءت‬ ‫لت�ؤكد ��ض��رورة مراجعة م��واط��ن اخللل يف التعليم ال�ع��ام والتعليم‬ ‫العايل واملهني والتقني‪ ،‬الفتاً �إىل �أن �أرك��ان التعليم املهني والفني‬ ‫والتقني تتمحور يف وزارة الرتبية والتعليم والتعليم العايل ووزارة‬ ‫العمل وال�شريك الرئي�سي هو القطاع اخلا�ص‪.‬‬ ‫ونوه الزعبي �إىل �أن الكم الهائل من �أعداد امللتحقني يف اجلامعات‬ ‫واخلريجني يف التخ�ص�صات االكادميية امل�شبعة لي�ست ناجتة عن‬ ‫ال�سيا�سة التعليمية ال�سائدة فقط و�إمنا نتيجة الأفكار االجتماعية‬ ‫واملوروثات الثقافية لدى املجتمع مما ادى اىل تعطيل هذة القوى‬ ‫الب�شرية من امل�ساهمة يف التنمية االقت�صادية للدولة االردنية‪.‬‬ ‫فيما �أك��د م�ن��دوب وزي��ر ال�ترب�ي��ة والتعليم‪� ،‬أم�ي�ن ع��ام ال ��وزارة‬ ‫الدكتور حممد العكور‪� ،‬أن قطاع التعليم املهني والتقني والتدريب‬ ‫م��ن �أه��م �أدوات التنمية االقت�صادية والب�شرية‪ ،‬وه��و ع�م��اد �إع��داد‬ ‫ال�شباب وت�أهليهم لتلبية احتياجات �سوق العمل‪ ،‬الفتاً �إىل �أن وزارة‬ ‫الرتبية والتعليم هي من اجلهات املعنية بتطوير �سيا�سات وبرامج‬ ‫التعليم امل�ه�ن��ي‪ ،‬وحت�سني خم��رج��ات��ه لتن�سجم م��ع متطلبات �سوق‬ ‫العمل‪ ،‬كونها تتحمل العبء االك�بر من �إع��داد امللتحقني بالتعليم‬ ‫املهني‪.‬‬ ‫كما �أك��دت مدير الوكالة الأملانية للتعاون "مي�شيال باور" �أن‬ ‫الوكالة تعمل بالنيابة الوزارة االحتادية االملانية للتعاون االقت�صادي‬ ‫والتنمية وتنفذ بال�شراكة مع وزارة العمل وم�ؤ�س�سة التدريب املهني‬ ‫وال���ش��رك��ة الوطنية للتدريب والت�شغيل وع��دد م��ن ال���ش��رك��اء عدد‬ ‫من امل�شاريع منها تعزيز التدريب لتح�سني الكفاءة يف قطاع املياة‬ ‫العايل‬ ‫ؤمتر‬ ‫والتعليم امل�‬ ‫والطاقة يف االردن وم�شروع التعليم والتدريب املهنيجانب من‬ ‫املوجه ل�سوق العمل‪.‬‬ ‫واع�ت�برت �أن ه��ذ االجتماع لإط�ل�اق ال�ف��رق الوطنية للمهارات‬ ‫القطاعية يعترب اجن��ازا ك�ب�يرا‪ ،‬م�شيد ًة ب��االجن��از الكبري ال��ذي مت‬ ‫وامل�ستند على ال�شراكة بني القطاع اخلا�ص والعام ال��ذي ر�أينا من‬ ‫خ�لال ه��ذه ال�شراكة ق�ص�ص جن��اح كبرية يف قطاع امل�ي��اه والطاقة‬ ‫املتجددة‪.‬‬

‫«العمل اإلسالمي» يجدد للعزام رئاسة‬ ‫مجلس الشورى والسقا نائبا له‬

‫ال�سبيل‪ -‬خليل قنديل‬ ‫جدد جمل�س �شورى حزب جبهة العمل الإ�سالمي الثامن‬ ‫انتخاب الدكتور عبد املح�سن العزام رئي�سا للمجل�س للمرة‬ ‫الثانية‪.‬‬ ‫وتر�شح على من�صب رئا�سة جمل�س �شورى احلزب كل من‬ ‫العزام والقيادي زكي بني ار�شيد‪ ،‬حيث ح�صل العزام على ‪44‬‬ ‫�صوتا مقابل ‪� 42‬صوتا لبني ار�شيد‪.‬‬ ‫كما انتخب جمل�س ال�شورى املهند�س وائ��ل ال�سقا نائبا‬ ‫لرئي�س جمل�س ال�شورى‪ ،‬حيث تر�شح �إىل جانب ال�سقا على‬

‫ه��ذا امل�ن���ص��ب امل�ه�ن��د���س خ�ضر ب�ن��ي خ��ال��د‪ ،‬وان�ت�خ��ب ك��ل من‬ ‫دروي�ش �أبو ال�سكر وحممد العطار م�ساعدين لرئي�س جمل�س‬ ‫ال�شورى‪.‬‬ ‫وج��اء ذلك يف �أول جل�سة عقدها جمل�س �شورى احلزب‬ ‫وتر�أ�سها الدكتور عبد اللطيف عربيات كرئي�س كبري ال�سن‬ ‫للجل�سة النتخاب رئي�س جمل�س ال���ش��ورى و�أع���ض��اء مكتب‪‪‬‬ ‫املجل�س‪ ،‬فيما تقرر ت�أجيل عر�ض ت�شكيلة املكتب التنفيذي‬ ‫للحزب م��ن قبل الأم�ي�ن ال�ع��ام والت�صويت عليهم م��ن قبل‬ ‫�أع�ضاء جمل�س ال�شورى �إىل اجلل�سة املقبلة‪ .‬وت��أت��ي جل�سة‬ ‫�شورى احل��زب عقب انتهاء �أع�م��ال امل��ؤمت��ر اخلام�س للحزب‬

‫ال ��ذي مت خ�لال��ه ال�ت�ج��دي��د ملحمد ع ��واد ال��زي��ود �أم�ي�ن��ا عاما‬ ‫للحزب بعد ان�سحاب بني ار�شيد يف اجل��ول��ة الثانية‪ .‬وك��ان‬ ‫امل�ؤمتر العام اخلام�س حلزب جبهة العمل الإ�سالمي املكون‬ ‫م��ن ‪ 550‬ع�ضوا منتخبا م��ن جميع هيئات احل��زب ق��د جدد‬ ‫ل�ل�أم�ين ال�ع��ام حممد ع��واد ال��زي��ود ل ��دورة ثانية بعد ف��وزه‬ ‫ب��االن�ت�خ��اب��ات‪ .‬وي�ضم جمل�س ال���ش��ورى اجل��دي��د ‪ 90‬ع�ضواَ؛‬ ‫منهم ‪70‬ع�ضوا مت انتخابهم من خالل فروع احلزب باململكة‬ ‫و‪ 18‬ع�ضواً مت انتخابهم من قبل امل�ؤمتر العام للحزب‪ ،‬فيما‬ ‫يكون كل من الأم�ين العام للحزب ورئي�س جمل�س ال�شورى‬ ‫املنتهية واليته �أع�ضا ًء حكماً يف جمل�س ال�شورى‬

‫حركة ال�سري ومنع االكتظاظات املرورية ومتابعة و�ضبط املخالفات‬ ‫التي ت�ؤثر على احلركة املرورية خا�صة على الطرق الرئي�سية ويف‬ ‫اال�سواق التجارية واالماكن العامة وبالقرب من دور العبادة ومن‬ ‫خالل زيادة الرقابة املرورية ون�شر اعداد ا�ضافية من رقباء ال�سري‬ ‫يف خمتلف املناطق وعلى الطرق الداخلية واخلارجية‪.‬‬ ‫و�أك��د �أن مديرية الأم��ن ال�ع��ام �ستنفذ اخلطة الأم�ن�ي��ة من‬ ‫خالل كافة وحداتها ال�شرطية العاملة يف امليدان واملعنية مبكافحة‬ ‫اجل��رمي��ة وح�ف��ظ االم ��ن وال�ن�ظ��ام ح�ي��ث �ستعزز م��ن �أج��راءات �ه��ا‬ ‫االمنية خ�لال ه��ذا ال�شهر عرب زي��ادة االنت�شار الأم�ن��ي ودوري��ات‬ ‫النجدة والبحث اجلنائي والأمن الوقائي الراجلة والآلية داخل‬

‫املدن والأحياء ال�سكنية والأ�سواق التجارية والأماكن العامة والتي‬ ‫ت�شهد حركة ن�شطة للمواطنني‪.‬‬ ‫�أه��اب ال�سرطاوي باملواطنني االل�ت��زام بقواعد ال�سري �أثناء‬ ‫القيادة وجتنب ارتكاب املخالفات املعيقة املعيقة للحركة املرورية‬ ‫‪ ،‬وع ��دم ت ��رك م�ن��ازل�ه��م ل �ف�ترة ط��وي�ل��ة م��ن ال��وق��ت واخ ��ذ ك��اف��ة‬ ‫االحتياطات الالزمة لت�أمينها وحمايتها وعدم االحتفاظ بالأ�شياء‬ ‫الثمينة �أو املجوهرات �أو مبالغ نقدية كبرية داخلها وع��دم حمل‬ ‫مثل تلك املبالغ الكبرية اثناء الت�سوق والإب�ل�اغ عن �أي �شخ�ص‬ ‫يثري الريبة وال�شك على رقم الطوارئ املجاين (‪.)911‬‬

‫األمن العام يطلق خطة أمنية ومرورية‬ ‫شاملة لرمضان‬ ‫عمان‪ -‬ال�سبيل‬ ‫ق��ال ال�ن��اط��ق الإع�لام��ي با�سم م��دي��ري��ة الأم ��ن ال�ع��ام املقدم‬ ‫عامر ال�سرطاوي انه ومع اقرتاب حلول �شهر رم�ضان املبارك ف�إن‬ ‫مديرية االمن العام �ستبا�شر بتنفيذ خطة �أمنية ومرورية �شاملة‬ ‫للتعامل مع خ�صو�صية ال�شهر الف�ضيل‪.‬‬ ‫و�أ��ض��اف ال�سرطاوي �أن �إدارت ��ي ال�سري املركزية وال��دوري��ات‬ ‫اخل��ارج�ي��ة �ستقومان بالتعاون م��ع م��دي��ري��ات ال�شرطة و�شرطة‬ ‫النجدة بتنفيذ اخلطة املرورية الهادفة للحفاظ على ان�سيابية‬

‫«العمل الدولية»‪ :‬سنوقع اتفاقية مع مركز‬ ‫تدريب املقاولني بقيمة ‪ 2.5‬مليون دينار‬

‫ال�سبيل‪ -‬امين ف�ضيالت‬ ‫�أعلنت منظمة العمل الدولية عزمها �إب��رام اتفاقية مع مركز‬ ‫ت��دري��ب امل�ق��اول�ين بقيمة ‪ 2.5‬مليون دي�ن��ار؛ لت�أهيل مركز تدريب‬ ‫املقاولني لي�صبح مركزا اقليميا يف املنطقة‪.‬‬ ‫وج��اء ذل��ك خ�لال حفل تخريج امل�شاركني يف ال ��دورات املهنية‬ ‫املتخ�ص�صة بقطاع االن�شاءات التي عقدها مركز تدريب املقاولني‬ ‫بالتعاون مع املنظمة‪.‬‬ ‫وق ��ال ن�ق�ي��ب م �ق��اويل االن �� �ش��اءات االردن �ي�ي�ن امل�ه�ن��د���س احمد‬ ‫اليعقوب ان االخ�ت�لاالت يف خمرجات التدريب املهني و�ضعف �أداء‬ ‫تلك املخرجات يف امل�شاريع االن�شائية دفع النقابة للعمل على تطوير‬ ‫ا�سرتتيجات العمل يف قطاع املقاوالت وان�شاء مركز تدريب املقاولني‬ ‫مبا يخدم م�صلحة القطاع واالقت�صاد الوطني‪.‬‬ ‫ودعا خالل احلفل الذي �أقيم يف مقر النقابة اىل ت�صويب و�ضع‬ ‫العمالة ورفع �سوية ادائهم يف تنفيذ امل�شاريع ورفد منت�سبي النقابة‬ ‫م��ن امل�ق��اول�ين بالعمالة الفنية امل��اه��رة واع ��ادة ت�أهيل ك��ادر املقاول‬ ‫املحلي امل�ؤهلة‪ ،‬وذلك بالتعاون مع ال�شركاء يف منظمة العمل الدولية‬ ‫وال�شركة الوطنية للت�شغيل والتدريب‪.‬‬ ‫و�شكر منظمي وداعمي املركز ومنفذي الربنامج التي �أثمرت‬ ‫جهودهم يف تنفيذ الربنامج‪ ،‬مبينا اهمية اعداد كوادر املهنية ب�أعلى‬

‫امل�ستويات الفنية وتزويدهم باملهارات الالزمة ملمار�سة واجباتهم يف‬ ‫مواقع العمل‪.‬‬ ‫وا�شاد م‪.‬اليعقوب بالربامج التي يعقدها مركز تدريب لنقابة‬ ‫املقاولني يف خمتلف املجاالت املهنية املتعلقة بقطاع االن�شاءات وعقد‬ ‫الدورات املتخ�ص�صة لرفع �سوية املهنة وتلبية الحتياجات املقاولني‬ ‫والعاملني يف �شركات املقاوالت‪.‬‬ ‫ومن جانبه ا�شاد مندوب وزير العمل م�ساعد امني عام الوزارة‬ ‫من�صور وري�ك��ات بجهود نقابة املقاولني ومركز التدريب يف اع��داد‬ ‫العمالة املتخ�ص�صة‪ ،‬مثمنا دور املركز يف رفد �سوق العمل يف قطاع‬ ‫االن�شاءات بال�شباب املتحفز م�سلحني باملهارة والكفاءة م�ؤهلني فنيا‬ ‫حا�صلني على �شهادات مزاولة املهنة‪.‬‬ ‫ومن ناحيته قال رئي�س جمل�س ادارة املركز وائل ر�شاد طوقان‬ ‫ان امل��رك��ز ي�ه��دف اىل رف��ع ك�ف��اءة ال �ك��وادر الفنية يف خمتلف املهن‬ ‫الهند�سية واالن�شائية‪ ،‬من خالل تقدمي دورات متخ�ص�صة �ضمن‬ ‫�أف�ضل معايري اجلودة‪ ،‬حيث مت رفد املركز ب�أحدث معدات تكنولوجيا‬ ‫البناء‪.‬‬ ‫وم��ن ناحيتها �أ� �ش��ادت ال��دك �ت��ورة م�ه��ا ق� ّ�ط��اع من�سقة ��ش��ؤون‬ ‫الالجئني ال�سوريني يف الأردن التابعة ملنظمة العمل الدولية بالدور‬ ‫الريادي الذي تلعبه نقابة املقاولني يف تطوير و�إمناء قطاع املقاوالت‬ ‫واملبادرات املجتمعية التي تقدمها‪.‬‬ ‫وا�شارت اىل �أن املنظمة عملت بالتعاون مع النقابة على تغطية‬

‫عدد من العمال املتدربني يف مظلة ال�ضمان االجتماعي و�شمولهم‬ ‫بالت�أمني ال�صحي‪.‬‬ ‫وبينت ان املنظمة ت�سعى لأن ي�ك��ون م��رك��ز ت��دري��ب املقاولني‬ ‫مركزا اقليميا ولي�س فقط حمليا لي�ساهم يف تنظيم �سوق العمل‬ ‫وتوفري العمل الالئق للعمال من خالل اال�ستجابة لأزمة الالجئني‬ ‫ال�سوريني‪ ،‬وان املنظمة تقوم املنظمة بتنفيذ العديد من الأن�شطة‬ ‫والربامج الذي نتج عنه ت�شغيل وتدريب (‪ )8700‬عامل وعاملة يف‬ ‫املجاالت املختلفة واعدادهم ل�سوق العمل‪.‬‬ ‫وم��ن ناحيته ثمن مدير امل��رك��ز املهند�س ط��ارق الهريني دور‬ ‫جمال�س نقابة املقاولني الراعية للمركز‪ ،‬وكذلك منظمة العمل‬ ‫الدولية واجلهات الداعمة‪ ،‬م�شريا اىل ان املركز قد حقق يف فرتات‬ ‫زمنية قيا�سية م��ن عمر امل��رك��ز ال��ذي مل يتجاوز ال�ع��ام ال��واح��د قد‬ ‫ا�صبح يف م�صاف اجلهات �صاحبة اخلربة ومزودا خلدمة التدريب‪.‬‬ ‫وا��ش��اد باملدربني ال��ذي��ن �شاركو يف تنفيذ ال�برام��ج التدريبية‬ ‫املتخ�ص�صة‪ ،‬وتطوير برامج تدريب الق�صارة امليكانيكية وانظمة‬ ‫الطوبار احلديثة ا�ضافة اىل الربامج التي نفذها يف جمال الطاقة‬ ‫املتجددة وال�صحة وال�سالمة املهنية املعتمدة من قبل مركز االعتماد‬ ‫الدويل‪.‬‬ ‫وب�ي�ن م‪.‬ال�ه��ري�ن��ي ان��ه مت ت��وق�ي��ع ال�ع��دي��د م��ن االت�ف��اق�ي��ات مع‬ ‫منظمة العمل ال��دويل لإجن��از عدة م�شاريع خمتلفة خلدمة قطاع‬ ‫االن�شاءات الذي يعترب من اكرب القطاعات امل�شغلة لاليدي العاملة‪.‬‬

‫امللتقى العلمي الديني الرابع يختتم أعماله بالعقبة‬ ‫العقبة‪ -‬برتا‬ ‫اختتمت يف العقبة‪� ،‬أم�س‪� ،‬أعمال امل�ؤمتر العلمي الديني الرابع حتت عنوان‬ ‫"املذاهب الفقهية الأربعة و�أثرها يف وحدة الأمة" بتنظيم من جممع البيطار‬ ‫الإ�سالمي ورعاية مفتي عام اململكة حممد اخلاليلة وم�شاركة عدد من علماء‬ ‫الدين الإ�سالمي‪.‬‬ ‫و�أكد اخلاليلة �أن املذاهب الفقهية الأربعة كانت عام ًال على مر الع�صور‬ ‫يف وح��دة االم��ة اال�سالمية وقوتها و�أ�سهمت بن�شر االع�ت��دال والفقه امل�ستنري‬ ‫وان اختالف املذاهب كان اختالف رحمة لالمة ولي�س اختالف تفرق كما هو‬ ‫الآن‪ ،‬داعيا ًالعلماء �إىل فهم الن�صو�ص ال�شريعة فهما �صحيحا بعيداً عن الغلو‬

‫والتطرف وتعليمها للنا�س مبا يتوافق مع املقا�صد العامة لل�شريعة اال�سالمية‬ ‫ال�سمحة‪.‬‬ ‫و�أك��د رئي�س املجمع �صالح البيطار‪� ،‬أن امل��ؤمت��ر يهدف �إىل �إب��راز �صورة‬ ‫الإ�سالم ال�سمحة ودور املذاهب الفقهية الأربعة يف وحدة الأمة اال�سالمية ودور‬ ‫العلماء؛ من خالل مناق�شة عدة �أوراق علمية وبحثية تتنوع مابني منو املذاهب‬ ‫الفقهية وت�أ�صلها و�أ�سباب االختالف فيما بينها وهوية املجتمعات التي حفظتها‬ ‫هذه املذاهب وتبيان �أدب اخلالف وو�سطية اال�سالم حتى ال يتحول اخلالف اىل‬ ‫تنافر بني �أفراد الأمة‪.‬‬ ‫و�أكد امل�شاركون يف امل�ؤمتر �أن الأمة اال�سالمية لن يكون لها �شوكة وقوة‬

‫�إال بعودتها �إىل الدين اال�سالمي والتم�سك بتعاليمه وتطبيق كل ما ج��اء يف‬ ‫القران الكرمي وال�سنة النبوية ال�شريفة‪ ،‬م�شريين �إىل �أهمية تكاتف اجلهود من‬ ‫�أج��ل مكافحة ظاهرتي االره��اب والتطرف اللتان كانت �سبباً يف ت�شويه الدين‬ ‫الإ�سالمي �أمام العامل و�ضرورة تبني ر�سالة الإ�سالم يف الو�سطية واالعتدال‪.‬‬ ‫وثمنوا جهود القيادة الها�شمية احلكيمة التي جعلت من الأردن امنوذجا‬ ‫يحتذى يف تطبيق اال��س�لام املعتدل من خ�لال ر�سالة عمان وا�صبح له مكانة‬ ‫عاليه يف املحافل واالو�ساط الدولية التي تناق�ش الق�ضايا املتعلقة بالديانات‬ ‫ال�سماوية والعي�ش امل�شرتك بني ال�شعوب وعدم التفريق بني ا�صحاب الديانات‬ ‫ال�سماوية التي انزلها اهلل على انبيائه‪.‬‬


‫�ش�ؤون حملية‬

‫‪local@assabeel.net‬‬

‫الأربعاء (‪� )16‬أيار (‪ ) 2018‬م ‪ -‬ال�سنة (‪ - )25‬العدد (‪)3949‬‬

‫‪5‬‬

‫«أوقاف القدس»‪ :‬نصب مظالت بساحات األقصى‬ ‫الستقبال أكثر من ‪ 50‬ألف مصل برمضان‬ ‫عمان‪ -‬برتا‬ ‫قال مدير دائرة �أوقاف القد�س و�ش�ؤون امل�سجد الأق�صى‪ ،‬حممد‬ ‫عزام اخلطيب‪� ،‬إن دائرة الأوقاف اال�سالمية �أمتت اال�ستعداد ترحيبا‬ ‫ب�ق��دوم ال�شهر الف�ضيل‪ ،‬و�إن الأق���ص��ى ي�ك��ون ب�أ�سعد �أوق��ات��ه و�أب�ه��ج‬ ‫حاالته‪ ،‬وهو يفتح ذراعيه لي�ستقبل من ال ي�ستطيعون الو�صول �إليه‬ ‫اال يف �شهر الرحمة‪.‬‬ ‫و�أ�شار اخلطيب خالل حديثه لربنامج "عني على القد�س" م�ساء‬ ‫االثنني‪� ،‬إىل �أن دائرة الأوقاف ن�صبت مظالت تت�سع لأكرث من ‪� 50‬ألف‬ ‫م�صل يف �ساحات امل�سجد الأق�صى املبارك‪.‬‬ ‫و�أو�ضح �أن هناك ترتيبات معينة يف امل�سجد الأق�صى ال�ستقبال‬ ‫هذه احل�شود التي �ست�أتي اىل امل�سجد الأق�صى وفق ترتيبات ادارية‬ ‫كبرية يف اط��ار ثالثة �أم��ور �أ�سا�سية تعمل عليها دائ��رة الأوق��اف منذ‬ ‫عدة �أ�شهر‪.‬‬ ‫نّ‬ ‫وبي �أن �أوىل هذه الرتتيبات يتعلق بال�ش�ؤون الدينية‪ ،‬حيث يتم‬ ‫اعداد برامج دينية مكثفة للتدري�س يف امل�سجد الأق�صى املبارك‪ ،‬من‬ ‫�صالة الع�شاء حتى �صالة الفجر‪ ،‬و�أي�ضا �صالة الرتاويح‪ ،‬م�شريا اىل‬ ‫�أن هناك جمموعة كبرية م��ن الأئ�م��ة م��ن القد�س وع�م��ان وال�ضفة‬ ‫الغربية‪ ،‬جميعهم ي�شرتكون يف ت�لاوة ال�ق��ر�آن و�إم��ام��ة امل�سلمني يف‬ ‫�صالة الرتاويح‪.‬‬ ‫وت��اب��ع‪" :‬بالن�سبة للنواحي ال�صحية‪ ،‬فقد مت االجتماع مع ‪14‬‬ ‫م�ؤ�س�سة �صحية �ستعمل معنا يف �شهر رم�ضان الف�ضيل‪ ،‬ا�ستعدادا‬ ‫لأي طارئ �أو عار�ض �صحي يتعر�ض له �أي من امل�صلني‪ ،‬بحيث تكون‬ ‫التجهيزات ال�صحية مهي�أة وج��اه��زة‪ ،‬ومنت�شرة جميعها يف املراكز‬ ‫املوجودة يف امل�سجد الأق�صى ويف �ساحاته"‪.‬‬ ‫وبني ان عمل الك�شافة الفل�سطينية اكتمل بحيث يتوزعون على‬ ‫�أب��واب امل�سجد الأق�صى امل�ب��ارك‪ ،‬ويف �صحن قبة ال�صخرة امل�شرفة‪،‬‬ ‫ويف املمرات مل�ساعدة النا�س على الدخول واخل��روج والتنظيم وعدم‬ ‫االزدح ��ام‪ ،‬و�أي���ض��ا فتح الطريق مل��ن يتعر�ض لعار�ض �صحي لكرثة‬ ‫امل�صلني ال��ذي��ن �سيفدون اىل امل�سجد‪ ،‬وه�ن��اك �أي���ض��ا جل��ان النظام‬ ‫وجم�م��وع��ة ك�ب�يرة م��ن �أب �ن��اء ال�ب�ل��دة ال�ق��دمي��ة وك��ل �أب �ن��اء ال�ق��د���س‪،‬‬ ‫�سيكونون على �أمت اال��س�ت�ع��داد يف ه��ذا ال�شهر الف�ضيل للم�ساعدة‬ ‫وتقدمي اخلدمة‪.‬‬ ‫و�أ�شار �إىل �أن كل موظفي الأوقاف �سيكونون يف حالة ا�ستنفار بكل‬ ‫�أطقم و�أجهزة الدائرة للعمل يف ال�شهر الف�ضيل ملدة ‪� 24‬ساعة‪� ،‬سواء‬ ‫يف نظافة امل�سجد ويف تهيئة �أماكن الو�ضوء‪ ،‬ام يف تهيئة كل و�سائل‬ ‫الراحة للوافدين اىل امل�سجد الأق�صى‪ ،‬و�ستكون هناك غرفة عمليات‬ ‫جاهزة على مدار ‪� 24‬ساعة‪ ،‬يلتزم بها جميع امل�س�ؤولني يف الأوق��اف‪،‬‬ ‫لكي يتم ادارة العملية بكل ما يحتاجه امل�صلي يف امل�سجد الأق�صى‬ ‫املبارك بي�سر و�سهولة‪.‬‬ ‫وق��ال �سفري منظمة ال�ت�ع��اون الإ��س�لام��ي ل��دى دول��ة فل�سطني‪،‬‬ ‫الدكتور �أحمد الروي�ضي‪� ،‬إنه وبالرغم من القرار امل�ش�ؤوم الذي �أدى‬ ‫لنقل ال�سفارة الأمريكية اىل القد�س املحتلة‪ ،‬ورغم االحتالل واجلدار‬ ‫واحل�صار وعزل القد�س‪� ،‬إال �أن �أهل القد�س ي�صنعون م�شهدا رائعا يف‬ ‫حت�ضرياتهم ل�شهر رم�ضان الكرمي‪.‬‬ ‫و�أ� �ش��ار اىل �أن احتفال نقل ال�سفارة الأمريكية اىل القد�س ال‬

‫م�صلون يف �ساحات امل�سجد الأق�صى "�أر�شيفية"‬

‫ميكن �أن مير ب�شكل طبيعي‪ ،‬بالنظر اىل ما رافقه من حت�ضريات‬ ‫واجراءات معقدة �شاهدناها خالل الأيام املا�ضية‪ ،‬من و�ضع احلواجز‬ ‫على مداخل البلدة القدمية‪ ،‬والتواجد الأمني الكثيف يف القد�س‬ ‫ال�شرقية‪ ،‬ب�شكل يعتقد االحتالل �أنه ي�ستطيع �أن يعطي ال�صورة على‬ ‫�أنه �صاحب ال�سيادة املطلقة على املكان‪ ،‬بل �إن ذلك لن يغري حقيقة‬ ‫املكان املحتل الذي هو جزء من الأرا�ضي الفل�سطينية‪.‬‬ ‫وب�ي�ن �أن ه�ن��اك م��واق��ف ج��دي��ة ح��ازم��ة جت�م��ع عليها ال�ق�ي��ادات‬ ‫الدينية وال�سيا�سية والأو� �س��اط ال�شعبية‪ ،‬يف موقف موحد يرف�ض‬ ‫االحتالل ويرف�ض قرار الإدارة الأمريكية‪.‬‬ ‫و�أ��ش��ار �إىل امل��وق��ف الأردين امل�شرف‪ ،‬والفل�سطيني والتحركات‬ ‫العربية والدولية التي يجب �أن يتم تعزيزها واال�ستمرار يف �إطالقها‬ ‫و�إعطائها الفر�صة لإبقاء ال�ضغط على الإدارة الأمريكية‪.‬‬ ‫وث ّمن مواقف معظم ال��دول التي �أعلنت ب�شكل وا�ضح‪� ،‬أنها لن‬ ‫تنقل �سفاراتها اىل القد�س‪ ،‬لأن هذا يتعار�ض مع القانون ال��دويل‪،‬‬ ‫م�شريا اىل �أن ال��والي��ات املتحدة قد خ�سرت موقفها كو�سيط يف �أي‬ ‫عملية �سيا�سية قادمة‪ ،‬بعد �أن �أظهرت التالعب بق�ضيتني مركزيتني‬ ‫يف ال�صراع‪ ،‬هما ق�ضية القد�س وق�ضية الالجئني‪.‬‬ ‫وقال �إن القرار الأمريكي يجب �أن يُفهم يف �سياقه منذ بدايته‪،‬‬ ‫وم��ا �أعقبه م��ن ت�صريحات م��ن قبل الإدارة الأم��ري�ك�ي��ة والطريقة‬

‫األمانة تحدد ساعات عمل ورشات العمل يف رمضان‬ ‫عمان‪ -‬ال�سبيل‬ ‫ح ��ددت �أم��ان��ة ع�م��ان �أوق� ��ات ال�ع�م��ل امل���س�م��وح بها‬ ‫ل��ور� �ش��ات امل���ش��اري��ع ال�ع�م��ران�ي��ة خ�ل�ال ��ش�ه��ر رم���ض��ان‬ ‫امل�ب��ارك من ال�ساعة الثامنة والن�صف �صباحا وحتى‬ ‫اخلام�سة والن�صف م�ساء‪.‬‬ ‫و�أعلنت دائرة رقابة الإعمار يف الأمانة ا�ستعدادها‬ ‫ال�ستقبال مالحظات املواطنني بخ�صو�ص �أي ازعاج �أو‬ ‫خمالفة على �أرقام غرف الطوارئ الرئي�سة يف منطقة‬ ‫ت�ل�اع ال�ع�ل��ي ‪� 5359970‬أو ‪ ،5359971‬او م��ن خ�لال‬

‫مديريات املناطق التابعة لها‪.‬‬ ‫و� �ش��ددت ع�ل��ى � �ض��رورة ال �ت��زام ��ش��رك��ات امل �ق��اوالت‬ ‫و�أ�صحاب العمل بعدم القيام ب�أي �أعمال خارج الأوقات‬ ‫امل�شار اليها �أو �أي��ام اجلمع والعطل الر�سمية وحتت‬ ‫طائلة امل�س�ؤولية حر�صا على راحة املواطنني وجتنب‬ ‫الإزعاج الناجت عن هذه الور�شات‪.‬‬ ‫و�ستعمل كوادر رقابة الإعمار واملناطق على �ضبط‬ ‫�أي جت��اوزات تت�سبب ب��إزع��اج و�إق�ل�اق راح��ة املواطنني‬ ‫خالل الفرتة من بعد الإفطار وحتى �ساعات ال�صباح‬ ‫خالل ال�شهر الف�ضيل وبالتن�سيق مع احلاكم الإداري‬ ‫واملراكز الأمنية‪.‬‬

‫ناشطان يدخالن يومهما الـ‪ 12‬من االعتصام على دوار الرمثا‬ ‫الرمثا– فار�س القرعاوي‬ ‫دخ��ل االع�ت���ص��ام ال��ذي ي�ن�ف��ذه ال�ن��ا��ش�ط��ان احل��راك�ي��ان خالد‬ ‫ال�ف��واخ��رة وك�م�ي��ل ال��زع�ب��ي ي��وم��ه ال�ث��اين ع�شر ع�ل��ى دوار الرمثا‬ ‫الرئي�س للمطالبة بوظائف لأبناء ل��واء الرمثا يف جامعة العلوم‬ ‫والتكنولوجيا وم�ست�شفى امللك امل�ؤ�س�س‪.‬‬ ‫وحمل االعت�صام ال��ذي انطلق يف الرابع من ال�شهر احلايل‬ ‫عنوان "الرمثا مدينة منكوبة"‪� ،‬إذ تبنى النا�شطان مطالب �أبناء‬ ‫اللواء يف احل�صول على وظيفة حكومية يف ظل الو�ضع االقت�صادي‬ ‫ال��ذي يعي�شه ال�ل��واء منذ �إن��دالع الأزم��ة ال�سورية و�إغ�ل�اق املعابر‬ ‫احلدودية التي كانت تعترب م�صدر رزق ل�شريحة كبرية من اهايل‬ ‫اللواء‪.‬‬ ‫ويقول النا�شط الزعبي �إن "احلكومة ال�سابقة �أعلنت لواء‬ ‫الرمثا منطقة منكوبة يف خ�ضم الأح��داث التي ت��دور رحاها على‬ ‫مقربة منها خلف احل��دود ال�سورية"‪ ،‬م�شددا على �أن احلكومات‬ ‫معنية بت�أمني حياة كرمية للمواطنني �شاءت �أم �أبت على حد قوله‪،‬‬ ‫ملمحا �إىل �أن ال�شارع هو �صاحب كلمة الف�صل يف حتديد م�صري‬ ‫ال�شعوب‪.‬‬ ‫و�أ� �ض��اف لـ"ال�سبيل" �أن "لواء ال��رم�ث��ا ه��و ج��زء ال يتجز�أ‬ ‫من اململكة الأردن�ي��ة الها�شمية‪ ،‬و�أه�ل��ه مواطنون يتمتعون بكافة‬ ‫احلقوق التي كفلها لهم الد�ستور الأردين"‪ ،‬منوهاً �إىل �ضرورة‬

‫ل�ع��ب احل�ك��وم��ة دوره ��ا يف ح ��االت �إع�ل�ان امل ��دن امل�ن�ك��وب��ة‪ ،‬مطالباً‬ ‫بتخ�صي�ص ‪ 500‬وظيفة ما بني جامعة العلوم وامل�ستفى والقوات‬ ‫امل�سلحة والأم ��ن ال�ع��ام �أ��س��وة بباقي مناطق اململكة ال�ت��ي متتلك‬ ‫جامعات �أو م�ؤ�س�سات �أو هيئات حكومية على �أرا�ضيها‪ ،‬حيث ميتع‬ ‫�أبناء تلك املناطق ب�أولوية يف التعيني‪.‬فيما قال النا�شط الفاخري‬ ‫�إن "اعت�صامهم تلقى ال��دع��م امل�ساندة ال�شعبية بحجم �أ�ضعاف‬ ‫ال�ضغوطات التي يتعر�ضون لها لف�ض اعت�صامهم"‪ ،‬م�ستهجنا �أن‬ ‫جتهد بع�ض اجلهات نف�سها لف�ض �إعت�صام يت�ألف من �شخ�صني ال‬ ‫ثالث لهما رغم مرور كل هذه الأي��ام من عمر االعت�صام‪ ،‬متوجها‬ ‫بالدعوة لكافة الفعاليات ال�شبابية وال�شعبية يف الرمثا للوقوف �إىل‬ ‫جانبهم يف حراكهم‪ ،‬ال�سيما �أن مطالبهما لي�ست �شخ�صية بل عامة‬ ‫لأبناء اللواء‪.‬وزاد الفاخري‪" :‬لن تن�سينا مطالبنا اخلا�صة ق�ضيتنا‬ ‫الرئي�سة واملركزية ق�ضية فل�سطني"‪ ،‬م�ستذكرا بالتزامن ما بني‬ ‫حراكهم وافتتاح مقر ال�سفارة الأمريكية لدى الكيان ال�صهيوين‬ ‫يف مدينة القد�س‪� ،‬إثر قرار الرئي�س دونالد ترامب ومباركة بع�ض‬ ‫الزعماء على حد قوله‪.‬‬ ‫و�أك��د �أن اعت�صامهم م�ستمر �إىل حني حتقيق املطالب‪ ،‬ولن‬ ‫تثنيهم امل���ش��ارك��ة اخل�ج��ول��ة م��ن ق�ب��ل امل��واط�ن�ين ع��ن �أداء دوره��م‬ ‫احل��راك��ي يف �إي���ص��ال ��ص��وت امل��واط��ن‪ ،‬ول�سانه ال�ن��اط��ق‪ ،‬وف��ع �سقف‬ ‫مطالبه مبا ي�ت��واءم مع ال�ظ��روف املعي�شية ال�صعبة التي خلفتها‬ ‫ال�سيا�سات االقت�صادية اخلاطئة من قبل احلكومة على تعبريه‪.‬‬

‫تخفيض التعرفة الكهربائية‬ ‫على بعض القطاعات اإلنتاجية‬ ‫عمان‪ -‬ال�سبيل‬ ‫�أعلنت هيئة تنظيم قطاع الطاقة واملعادن �أم�س عن تخفي�ض‬ ‫التعرفة الكهربائية على بع�ض القطاعات الإنتاجية (ال�صناعي‬ ‫املتو�سط واالت�صاالت وامل�ست�شفيات اخلا�صة)‪.‬‬ ‫وق��ال الهيئة يف بيان �صحايف لها‪� ،‬إن��ه مت و�ضع �سقف لبند‬ ‫ف��رق �أ�سعار ال��وق��ود على القطاع ال�صناعي املتو�سط مب�ق��دار ‪10‬‬ ‫فل�سات لكل كيلو واط‪� /‬ساعة اعتباراً من الأول من حزيران املقبل‪.‬‬ ‫وي�شمل ال �ق��رار تخفي�ضا ت��دري�ج�ي��ا للتعرفة الكهربائية‬ ‫لقطاعي االت�صاالت وامل�ست�شفيات اخلا�صة على ث�لاث مراحل‪،‬‬ ‫و�ص ً‬ ‫وال �إىل معدل تعرفة يف عام ‪ 2020‬يقدر بـ ‪ 160‬فل�سا لك ّل كيلو‬ ‫واط‪� /‬ساعة‪ ،‬على �أن يبا�شر العمل بهذا التخفي�ض اعتباراً من‬ ‫الأول من متوز املقبل ‪.2018‬‬ ‫و�أ�شارت �إىل �أنها ا�ستكملت درا�سة �سبل تخفي�ض كلف الطاقة‬ ‫الكهربائية على بع�ض القطاعات الإن�ت��اج�ي��ة‪ ،‬للمحافظة على‬ ‫تناف�سيتها‪ ،‬وتعزيز م�ساهمتها يف االقت�صاد الوطني‪.‬‬ ‫وبينت الهيئة �أن ال�ق��رار ي�أتي يف �إط��ار خطة حتفيز النمو‬ ‫االق�ت���ص��ادي‪ ،‬م��ن خ�لال تخفي�ض كلف الإن �ت��اج على القطاعات‬ ‫الإنتاجية‪ ،‬كونها ت�ش ّكل حمركاً تنموياً مهماً لال�ستثمار‪ ،‬ومبا‬

‫ي�ساعد يف زي��ادة معدالت النمو االقت�صادي‪ ،‬و�إيجاد فر�ص عمل‬ ‫جديدة‪ ،‬وزيادة ال�صادرات‪ ،‬بالإ�ضافة �إىل دعم ال�سياحة العالجية؛‬ ‫حيث �سيتم العمل على معاجلة كلف الطاقة الكهربائية على‬ ‫ال�ق�ط��اع��ات الإن�ت��اج� ّي��ة �ضمن ا��س�ترات�ي�ج� ّي��ة حم��دث��ة ع�ل��ى امل��دى‬ ‫املتو�سط‪.‬‬ ‫وبح�سب ال�ه�ي�ئ��ة‪ ،‬ف ��إن ال �ق��رار ي�شمل ق�ط��اع��ات ال�صناعي‬ ‫املتو�سط‪ ،‬واالت�صاالت وامل�ست�شفيات اخلا�صة‪ ،‬حيث كانت التعرفة‬ ‫الكهربائيّة لهذه القطاعات �أعلى بكثري من التكلفة االعتيادية‪.‬‬ ‫و�سينفذ ق��رار جمل�س مفو�ضي الهيئة ال��ذي �أُق��ر يف جل�سة‬ ‫ع�ق��دت �أم����س �ضمن خطة ت�ق��وم على ث�لاث م��راح��ل للفرتة بني‬ ‫(‪ ،)2020 – 2018‬بحيث ي�شمل و�ضع �سقف لبند فرق �أ�سعار الوقود‬ ‫على القطاع ال�صناعي املتو�سط مبقدار ‪ 10‬فل�سات لك ّل كيلو واط‪/‬‬ ‫��س��اع��ة‪ ،‬اع�ت�ب��اراً م��ن ت��اري��خ ‪ ،2018/6/1‬والتخفي�ض التدريجي‬ ‫للتعرفة الكهربائيّة لقطاع االت�صاالت على ثالث مراحل‪ ،‬و�ص ً‬ ‫وال‬ ‫�إىل معدّل تعرفة يف ع��ام ‪ 2020‬زه��اء ‪ 160‬فل�سا لك ّل كيلو واط‪/‬‬ ‫�ساعة‪ ،‬على �أن يبا�شر العمل بهذا التخفي�ض اعتباراً من تاريخ‬ ‫‪ ،2018/7/1‬والتخفي�ض التدريجي للتعرفة الكهربائيّة لقطاع‬ ‫امل�ست�شفيات اخلا�صة على ثالث مراحل‪ ،‬و�ص ً‬ ‫وال �إىل معدّل تعرفة‬ ‫يف عام ‪ 2020‬زهاء ‪ 160‬فل�سا لك ّل كيلو واط‪� /‬ساعة‪ ،‬على �أن يبا�شر‬ ‫العمل بهذا التخفي�ض اعتباراً من تاريخ ‪.2018/7/1‬‬

‫اال�ستعرا�ضية اال�ستفزازية التي �أعلن فيها‪ ،‬واختيار التوقيت الذي‬ ‫ي�شكل ا��س�ت�ف��زازا مل�شاعر امل���س�ل�م�ين‪ ،‬وع ��دم اح�ت�رام الأ� �ص ��وات التي‬ ‫�سمعناها يف العامل �ضد القرار‪.‬‬ ‫ولفت اىل �أن اجلميع مقبل على �أي��ام �صعبة‪ ،‬وطريقة التعامل‬ ‫مع احلدث مهم جدا‪ ،‬م�ؤكدا �أهمية وحدة ال�شعب الفل�سطيني و�إنهاء‬ ‫االنق�سام‪ ،‬وتوحيد املوقف الإ�سالمي امل�سيحي اجت��اه القد�س‪ ،‬التي‬ ‫يجب �أن تكون عنوان عمل للجميع فعال ولي�س قوال‪.‬‬ ‫و�أكد �أهمية الو�صاية الها�شمية ودور دائرة الأوق��اف‪ ،‬الذي كان‬ ‫مهما جدا يف بعده ال�سيا�سي والقانوين‪ ،‬وحمى امل�سجد الأق�صى منذ‬ ‫عام ‪ ،1967‬وحتى اليوم‪ ،‬م�شددا على عدم ال�سماح لالحتالل ب�أن ينهي‬ ‫هذا ال��دور ال��ذي ح��اول �أن يتالعب به خالل الفرتة الأخ�يرة‪ ،‬او �أن‬ ‫يفر�ض وق��ائ��ع م�ستقبلية تتعار�ض م��ع ه��ذا ال��دور خدمة لأه��داف��ه‬ ‫التهويدية‪.‬‬ ‫ومت�ن��ى على القطاع اخل��ا���ص العربي والإ��س�لام��ي �أن ي�ك��ون له‬ ‫م�ساهمة يف مدينة القد�س‪ ،‬م�شريا اىل �أن هذا ممكن يف قطاعات مثل‬ ‫الإ�سكان وال�صحة‪ ،‬ومبا يحقق الربح للم�ستثمر‪.‬‬ ‫وق ��ال امل��دي��ر ال�ت�ن�ف�ي��ذي ل�ل���ص�ن��دوق ال�ه��ا��ش�م��ي لإع �م��ار امل�سجد‬ ‫الأق�صى املبارك‪ ،‬الدكتور و�صفي الكيالين‪� ،‬إن الأوق��اف الإ�سالمية‬ ‫التي يحل عليها رم�ضان على مدى ‪ 51‬عاما من االحتالل‪ ،‬مل تدر‬

‫ظهرا للم�سجد الأق�صى بحجة االحتالل‪ ،‬وال بحجة �أي ظرف �آخر‬ ‫مهما كان‪.‬‬ ‫و�أ��ش��ار اىل �أن الأوق ��اف اال�سالمية ت�ستعد وحت�ضر منذ �شهور‬ ‫لرم�ضان‪ ،‬وانخرط يف هذا التح�ضري �أهل القد�س‪ ،‬و�آالف من عرب‬ ‫ال��داخ��ل الفل�سطيني ال ��ذي ج ��ا�ؤوا فقط لتنظيف حميط امل�سجد‬ ‫الأق�صى املبارك ومقربة باب الرحمة‪ ،‬و�إزالة احل�شائ�ش وغ�سل جنباته‬ ‫‪.‬‬ ‫ور�أى �أن الإ��ص��رار الأمريكي جت��اه نقل ال�سفارة ي�أتي يف �سياق‬ ‫�شخ�صية الرئي�س الأمريكي ال��ذي ال يرتاجع عن وع��وده وقراراته‬ ‫حتى لو كانت باالجتاه املرفو�ض من قبل املجتمع الدويل‪ ،‬ومن جزء‬ ‫كبري من تركيبة ال�شارع الأمريكي نف�سه‪.‬‬ ‫وقال‪�" :‬أعتقد �أن كل الدول العربية حتدثت مع الواليات املتحدة‬ ‫بهذا املو�ضوع‪ ،‬وتبنت الدول العربية مبد�أ وا�ضحا �ضد نقل ال�سفارة‬ ‫الأمريكية اىل القد�س"‪ ،‬م�شريا اىل �أن امل��واق��ف كانت متقدمة يف‬ ‫جمل�س الأمن واملحافل الدولية والقمم العربية واال�سالمية‪.‬‬ ‫و�أ��ض��اف ان دع��وى وج��ود مبنى ال�سفارة يف الأر���ض احل��رام بني‬ ‫القد�س ال�شرقية والغربية‪ ،‬موقف تنفي�سي حتايلي م�ضلل‪ ،‬م�شريا‬ ‫اىل �أن نقل ال�سفارة موقف �أح��ادي خمالف للقانون ال��دويل و�إرادة‬ ‫املجتمع الدويل‪.‬‬ ‫و�أكد �أهمية رعاية املقد�سات و�صيانتها وحمايتها والدفاع عنها‪،‬‬ ‫م�شريا اىل مئة عام من الو�صاية الها�شمية على املقد�سات‪� ،‬أغلبها يف‬ ‫زمن االحتاللني الربيطاين واال�سرائيلي‪.‬‬ ‫و�أ�شار �أي�ضا اىل �أن هذا كان يتم دائما بتناغم وتن�سيق مع املوقف‬ ‫الر�سمي وال�شعبي الفل�سطيني‪ ،‬والقيادة الدينية والأوقاف اال�سالمية‬ ‫واملجتمع املقد�سي املتواجد على الأر�ض‪ ،‬الذي ي�شكل القلعة الأوىل يف‬ ‫ا�ستمرار الو�صاية املمتدة منذ عام ‪ ،1917‬اىل يومنا هذا‪ ،‬مرورا باتفاق‬ ‫الو�صاية بني القيادتني الأردنية والفل�سطينية عام ‪.2013‬‬ ‫وت��اب��ع �أن م��ن اخل �ي��ارات الأخ ��رى امل�ه�م��ة‪ ،‬اال��س�ت�م��رار يف النهج‬ ‫امل�شرتك للأردن وفل�سطني يف اليون�سكو والأمم املتحدة‪ ،‬والتمكني يف‬ ‫مو�ضوع الرواية للأر�ض والإن�سان واملقد�سات التي تتعر�ض للت�شويه‬ ‫والتزوير والتحريف يف حمافل �سيا�سية و�أكادميية دولية‪ ،‬والعمل‬ ‫على متكني االن�سان املقد�سي بتوفري م�شاريع اقت�صادية داعمة لهذا‬ ‫التمكني‪.‬‬ ‫وقال ان الق�ضية الفل�سطينية ما عانت من �شيء بقدر ما عانت‬ ‫من عن�صرين هما‪ ،‬الت�شكيك ال��ذي يقود اىل االنق�سام‪ ،‬واالنق�سام‬ ‫ال ��ذي ي�ق��ود اىل �ضعف امل��وق��ف‪ ،‬م ��ؤك��دا احل��اج��ة اىل وح ��دة امل��وق��ف‬ ‫والعمل امللتزم‪.‬‬ ‫وحت��دث خطباء و�أئ �م��ة يف وزارة الأوق ��اف ع��ن ف�ضائل امل�سجد‬ ‫الأق�صى املبارك‪ ،‬ومنزلته الرفيعة يف العقيدة الإ�سالمية‪ ،‬وو�صايا‬ ‫الر�سول الكرمي يف الأحاديث ال�شريفة التي حتث على العناية بهذا‬ ‫امل�سجد واحلفاظ عليه‪.‬‬ ‫و�أ�شاروا يف حديث لتقرير "القد�س يف عيون الأردنيني" اىل �أن‬ ‫اهلل �سبحانه وتعاىل �شاءت حكمته �أن ي�سري بنبيه من امل�سجد احلرام‬ ‫اىل امل�سجد الأق�صى‪.‬‬

‫"الضمان" تبدي استعدادها لوضع خرباتها‬ ‫التأمينية وتجربتها بخدمة فلسطني‬ ‫عمان‪ -‬ال�سبيل‬ ‫مندوباً عن مدير عام امل�ؤ�س�سة العامة لل�ضمان االجتماعي‬ ‫الدكتور ع��ز ال��دي��ن كناكرية‪ ،‬التقى م�ساعد امل��دي��ر ال�ع��ام ل�ش�ؤون‬ ‫ال �ف ��روع حم �م��د ع� ��ودة ي��ا� �س�ين وف� ��داً مي�ث��ل احت� ��اد ن �ق��اب��ات ع� ّم��ال‬ ‫فل�سطني لالطالع على الت�أمينات املطبقة مبوجب قانون ال�ضمان‬ ‫االجتماعي وع��دد من اخلدمات والأنظمة والإج ��راءات املتبعة يف‬ ‫امل�ؤ�س�سة‪.‬‬ ‫و�أ�شار �إىل ا�ستعداد م�ؤ�س�سة ال�ضمان االجتماعي لو�ضع كافة‬ ‫خرباتها الت�أمينية وجتربتها الطويلة يف تطبيق قانون ال�ضمان‬ ‫االجتماعي �أمام الأ�شقاء يف فل�سطني‪.‬‬ ‫ك �م��ا ق ��دم م�ل�خ���ص�اً ل�ل�ه�ي�ك��ل ال�ت�ن�ظ�ي�م��ي مل��ؤ��س���س��ة ال���ض�م��ان‬ ‫االجتماعي و�آلية عملها‪ ،‬و�أب��ر ْز مالمح قانون ال�ضمان‪ ،‬مبيناً �أن‬ ‫امل�ؤ�س�سة اعتمدت منهج التد ّرج يف تو�سيع مظلة ال�شمول بال�ضمان‪،‬‬ ‫و�أنها و�صلت �إىل مرحلة التغطية القانونية واالجتماعية ال�شاملة‬ ‫للطبقة العاملة‪ ،‬لت�صل ن�سبة التغطية �إىل �أك�ثر من (‪ )%73‬من‬ ‫�إج�م��ايل امل�شتغلني يف اململكة و(‪ )%62‬من ق��وة العمل (م�شتغلون‬ ‫ومتعطلون)‪ ،‬وفتحت باب اال�شرتاك االختياري �أي�ضاً للأردنيني‬ ‫غ�ير العاملني يف ��س��وق العمل النظامية‪ ،‬والأردن �ي�ي�ن املغرتبني‬ ‫املقيمني خارج اململكة من �أجل متكينهم من اال�ستفادة من احلماية‬

‫التي يوفرها هذا الت�شريع الوطني‪ ،‬م�ؤ ّكداً �أن امل�ؤ�س�سة ت�ضع ن�صب‬ ‫عينيها عرب كل خططها اال�سرتاتيجية هدف الو�صول �إىل نظام‬ ‫ت�أميني حيوي وف ّعال و�شامل وم�ستدام ومتاح للجميع‪.‬‬ ‫و�أك��د يا�سني �سعي امل�ؤ�س�سة الدائم لتقدمي اخلدمة املتميزة‬ ‫جلمهورها و�سعيها املتوا�صل مل�ضاعفة اجلهود التي تبذلها على‬ ‫�صعيد تو�سيع مظلة ال�شمول بال�ضمان مبا يعك�س الدور االجتماعي‬ ‫الذي ت�ضطلع به يف حماية الطبقة العاملة يف املجتمع ال �سيما مع‬ ‫و�صول عدد امل�ؤمن عليهم الفعالني حالياً �إىل مليون و(‪� )288‬ألف‬ ‫م�شرتك يعملون يف �أكرث من (‪� )50‬ألف من�ش�أة مبختلف القطاعات‬ ‫االقت�صادية �إ�ضافة �إىل تخ�صي�ص رواتب تقاعدية لـ�أكرث من (‪)214‬‬ ‫�ألف متقاعد‪.‬‬ ‫و�أ��ش��ار �إىل �أن امل�ؤ�س�سة قدمت برناجماً ملنح �سلف ملتقاعدي‬ ‫مي�سرة لغاية حت�سني حياتهم املعي�شية حيث‬ ‫ال�ضمان �ضمن �شروط َّ‬ ‫ا�ستفاد منها �أكرث من (‪� )16‬ألف متقاعد مببلغ �إجمايل و�صل �إىل‬ ‫(‪ )46‬مليون دينار‪.‬‬ ‫يف حني قدم مدير املركز الإعالمي والناطق با�سم امل�ؤ�س�سة‬ ‫مو�سى ال�صبيحي‪ ،‬عر�ضاً للت�أمينات التي ُتط ّبقها امل�ؤ�س�سة و�أبرز‬ ‫مالحمها ومزاياها‪ ،‬وهي ت�أمني �إ�صابات العمل وت�أمني ال�شيخوخة‬ ‫والعجز والوفاة وت�أمني الأمومة وت�أمني التعطل عن العمل‪.‬‬ ‫و�أ��ش��ار �إىل �أب��رز م��ا مييز ق��ان��ون ال�ضمان االجتماعي و�أب��رز‬ ‫الإ�صالحات التي طر�أت على القانون‪ ،‬والتي تتمثل يف ربط راتب‬

‫التقاعد وراتب االعتالل بالت�ضخم �سنوياً مبا ي�ضمن احلفاظ على‬ ‫القوة ال�شرائية لرواتب التقاعد‪ ،‬الفتاً �إىل �أن امل�ؤ�س�سة قد �أعلنت‬ ‫مع بداية ال�شهر اجلاري عن زيادة رواتب متقاعدي ال�ضمان بن�سبة‬ ‫‪ %1.59‬وبكلفة �سنوية (‪ )10‬ماليني دي�ن��ار‪ ،‬وك��ذل��ك و�ضع �سقف‬ ‫للأجر اخلا�ضع لل�ضمان‪.‬‬ ‫م��ن ج��ان�ب��ه �شكر ن��ائ��ب �أم�ي�ن االحت ��اد ال �ع��ام ل�ن�ق��اب��ات ع� ّم��ال‬ ‫فل�سطني را�سم البياري امل�ؤ�س�سة العامة لل�ضمان االجتماعي على‬ ‫ا�ست�ضافتهم لهذا اللقاء احل��واري‪ ،‬م�ؤكداً فخره واعتزازه بالدور‬ ‫ال��ري��ادي ال ��ذي ت�ضطلع ب��ه امل��ؤ��س���س��ة يف املجتمع الأردين وث� ّم��ن‬ ‫اط�لاع الوفد على �أه��م الت�أمينات املطبقة والإج ��راءات والأنظمة‬ ‫املتبعة �ضمن �إطار قانون ال�ضمان االجتماعي الأردين �آم ً‬ ‫ال تعميق‬ ‫قنوات التوا�صل بني احتاد نقابات عمال فل�سطني وامل�ؤ�س�سة العامة‬ ‫لل�ضمان االجتماعي‪.‬‬ ‫كما ت�ط��رق احل��دي��ث �إىل �أب ��رز ال�ت�ح��دي��ات ال�ت��ي ت��واج��ه عمل‬ ‫امل�ؤ�س�سة‪ ،‬على �صعيد ال�ت��و��سّ ��ع يف خدماتها وب��راجم�ه��ا‪ ،‬و�ضمان‬ ‫االمتثال للقانون من قبل كافة �أ�صحاب العمل والعمال‪ ،‬مبا ي�ضمن‬ ‫عدالة التغطية و�سال�سة الإج��راءات امل ّتبعة‪ ،‬ون�شر الوعي ب�أهمية‬ ‫ال�ضمان بالن�سبة للفرد وامل�ج�ت�م��ع‪ ،‬وت�خ� ّل��ل ال�ل�ق��اء ح��وار مك ّثف‬ ‫مع الوفد ال��زائ��ر‪ ،‬عُر�ضت فيه الكثري من الآراء واال�ستف�سارات‪،‬‬ ‫والأ�سئلة التي تناولت خمتلف ق�ضايا العمل يف امل�ؤ�س�سة وت�شريعاتها‬ ‫و�آليات عملها‪.‬‬

‫نفذوا �إ�ضراب ًا عن الطعام وتوقف ًا عن العمل‬

‫موظفو األونروا يواصلون تصعيدهم رفض ًا‬ ‫لتقليص خدمات الوكالة‬

‫ال�سبيل‪ -‬حممد حمي�سن‬ ‫�أك ��دت جل��ان واحت� ��ادات موظفي وك��ال��ة ال�غ��وث وت�شغيل الالجئني‬ ‫الفل�سطينيني "الأونروا" �أن �ه��م م��ا��ض��ون يف فعالياتهم االحتجاجية‪،‬‬ ‫واملتعلقة بعدد من املطالب احلقوقية‪.‬‬ ‫وقال م�صدر يف جلان واحتادات موظفي الأونروا‪ ،‬ف�ضل عدم الك�شف‬ ‫عن ا�سمه‪� ،‬إن "الوكالة بد�أت تتخلى عن املوظفني وت�سحب يدها �أو ًال ب�أول‬ ‫من م�س�ؤولياتها‪ ،‬كما �أنها حترمهم من حقوقهم املكت�سبة ومنها عدم زيادة‬ ‫الرواتب منذ عام ‪ 2012‬بالرغم من االرتفاع الكبري يف تكاليف املعي�شة‪،‬‬ ‫وزيادة �أق�ساط الت�أمني على املتقاعدين بن�سبة و�صلت اىل ‪.%300‬‬ ‫و�أ�ضاف �أن العاملني يف وكالة الأنروا مل يتوا�صلوا مع وزارة العمل؛‬ ‫لأن مرجعيتهم الوكالة التي بدورها تتعامل مع وزارة اخلارجية‪.‬‬ ‫و�أكد �أن الفعاليات �ست�ستمر حتى حتقيق مطالبهم‪ ،‬م�شدداً يف الوقت‬ ‫ذات��ه على �أن املوظفني �شعروا بـ"اخلديعة"‪� ،‬سواء فيما تعلق منها بعقد‬ ‫الت�أمني ال�صحي �أم بزيادة ال�ضغوط والأعباء املالية على املوظفني‪ ،‬م�شرياً‬ ‫�إىل �أن��ه من املتوقع �أن ينفذ العاملون اليوم الأربعاء اعت�صاماً �أم��ام مقر‬ ‫منظمة "اليون�سكو" يف عمان‪.‬‬ ‫وقال امل�صدر �إن العاملني يف وكالة الأون��روا �سيوا�صلون ت�صعيدهم‪،‬‬ ‫وكانوا بد�أوا بالفعل �إ�ضراباً عن الطعام وتوقفاً عن العمل‪ ،‬م�ؤكداً �أن الإدارة‬ ‫مل تتوا�صل معهم حتى الآن‪ ،‬حيث تعتمد على �سيا�سة التجاهل لثنيهم‬ ‫عن موا�صلة اال�ضراب عن الطعام‪ ،‬واجبارهم على العودة اىل العمل دون‬ ‫حتقيق اي نتائج‪.‬‬ ‫وكان ر�ؤ�ساء جلان واحتادات غوث وت�شغيل الالجئني الفل�سطينيني‬ ‫"الأونروا" نفذوا ا�ضرابهم عن الطعام اعتباراً من م�ساء الأحد املا�ضي‪،‬‬ ‫واملبيت داخ��ل مقرات الوكالة‪ ،‬وذل��ك �ضمن برنامج ت�صعيدي مت االتفاق‬ ‫عليه م��ن ق�ب��ل م���ش��ريف ال�ل�ج��ان ب�ع��د "تخلي وك��ال��ة ال �غ��وث ع��ن مهامها‬ ‫وحرمانهم من حقوقهم"‪.‬‬ ‫وقال م�شاركون �إنهم يحملون احلكومة م�س�ؤولية �سالمتهم؛ وذلك‬ ‫�إثر نقل �أحد امل�ضربني عن الطعام اىل امل�ست�شفى لتدهور حالته ال�صحية‪.‬‬ ‫و�أ�شاروا �إىل �أن الوكالة �أوقفت التعيينات‪ ،‬وا�ستغنت عن العديد من‬

‫العاملني‪ ،‬و�ألغت التقاعد املبكر وغريها من االجراءات‪.‬‬ ‫وبينوا �أنهم يواجهون �ضغوطاً من قبل ادارة الوكالة‪ ،‬وحم��اوالت‬ ‫للت�ضييق عليهم من خالل منع املوظفني الآخرين من االلتحاق بهم ومنع‬ ‫الو�صول اىل مكان االعت�صام او زيارتهم‪.‬‬ ‫و�أ�صدرت جلان واحتادات وكالة الغوث الدولية بيانا قالت فيه‪�" :‬إن‬ ‫ما و�صلت �إليه احلال بالن�سبة للموظفني مع ادارة الوكالة من حرمانهم‬ ‫من حقهم يف زيادة الرواتب ورفع �أق�ساط الت�أمني ال�صحي"‪.‬‬ ‫وقالت‪" :‬نظراً للظلم الكبري الواقع على موظفينا من حرمانهم من‬ ‫حقهم يف زي��ادة الرواتب يف ظل االرتفاع الكبري يف تكاليف املعي�شة ورفع‬ ‫�أق�ساط الت�أمني ال�صحي والتخلي ع��ن زمالئنا املتقاعدين‪ ،‬وحرماننا‬

‫م��ن حقوق ومكت�سبات وظيفية كنا نتمتع بها مثل الإج ��ازة ب��دون رات��ب‬ ‫والتقاعد الطوعي املبكر والتمديد ل�سن ‪ 62‬وجتميد العمل مبنح ال�سلف‬ ‫على الراتب‪.‬‬ ‫وط��ال��ب ال�ب�ي��ان ب ��إع��ادة ال�ن�ظ��ر يف روات ��ب جميع ال�ع��ام�ل�ين؛ نتيجة‬ ‫الت�ضخم وغ�لاء اال�سعار يف الأردن‪ ،‬ومنح املوظفني زي��ادة على رواتبهم‬ ‫املت�آكلة‪ ،‬حيث �إنه ومنذ عام ‪ 2012‬مل تتم اي زيادات على الرواتب الأ�سا�سية‪،‬‬ ‫�سوى عالوة قيمتها ‪ 21‬ديناراً مطلع العام املا�ضي مل ت�شمل جميع العاملني‪،‬‬ ‫ومل ت ��ؤد الغر�ض يف التخفيف م��ن معاناتهم االق�ت���ص��ادي��ة‪ ،‬و�أن تتحمل‬ ‫�إدارة الوكالة كافة ال��زي��ادات احلا�صلة على اق�ساط الت�أمني للموظفني‬ ‫واملتقاعدين مع الإبقاء على و�ضع املتقاعدين حتت مظلة الأونروا‪.‬‬


‫‪6‬‬

‫فلسطين‬

‫الأربعاء (‪� )16‬أيار (‪ ) 2018‬م ‪ -‬ال�سنة (‪ - )25‬العدد (‪)3949‬‬

‫مليونية العودة وكسر الحصار‬ ‫جماهري قطاع غزة ت�شيع اجلثامني يف مواكب جنائزية مهيبة‬

‫إضراب شامل يف فلسطني حدادا على أرواح شهداء «مليونية العودة»‬

‫غزة‪ -‬ال�سبيل‬ ‫عم الإ�ضراب ال�شامل �أم�س الثالثاء كافة الأرا�ضي الفل�سطينية املحتلة‪ ،‬حدادًا‬ ‫على �أرواح ال�شهداء ال��ذي��ن ارت�ق��وا يف جم��زرة ارتكبها االح�ت�لال الإ��س��رائ�ي�ل��ي بحق‬ ‫امل�شاركني ال�سلميني يف «مليونية العودة» على احل��دود ال�شرقية لقطاع غزة‪ ،‬و�إحيا ًء‬ ‫للذكرى ال�سبعني للنكبة الفل�سطينية‪.‬‬ ‫و�شمل الإ�ضراب كافة مناحي احلياة التجارية والتعليميةـ مبا فيها اجلامعات‬ ‫وامل�ؤ�س�سات الأهلية واحلكومية واخلا�صة‪ ،‬وكذلك امل�صارف وكافة النقابات‪.‬‬ ‫و�أغلقت املحال التجارية منذ �ساعات ال�صباح الباكر �أبوابها التزامًا بالإ�ضراب‪،‬‬ ‫و�أع�ل�ن��ت الهيئة الوطنية العليا مل�سرية ال �ع��ودة وك�سر احل���ص��ار‪ ،‬وال �ق��وى الوطنية‬ ‫والإ�سالمية الإ��ض��راب ال�شامل يف كافة حمافظات الوطن‪ ،‬ح��دادًا على �أرواح �شهداء‬ ‫«مليونية العودة»‪.‬‬ ‫و�شيعت جماهري قطاع غزة يف مواكب جنائزية مهيبة‪ ،‬و�سط حالة من احلزن‬ ‫وال�غ���ض��ب‪ ،،‬جثامني كوكبة م��ن ال���ش�ه��داء‪ ،‬ال��ذي��ن ارت�ق��وا بر�صا�ص ق��وات االح�ت�لال‬ ‫الإ�سرائيلي‪ ،‬لدى م�شاركتهم مب�سريات العودة واالحتجاج على نقل ال�سفارة الأمريكية‬ ‫من تل �أبيب �إىل القد�س املحتلة‪� ،‬إىل مثواهم الأخري‪.‬‬ ‫وا�ست�شهد ‪ 62‬مواطناً بينهم ‪� 8‬أطفال وطفلة ر�ضيعة‪ ،‬و�أ�صيب ‪� 2771‬آخرين بينهم‬

‫عشرات اإلصابات يف مواجهات‬ ‫واسعة مع االحتالل بالضفة‬ ‫اخلليل‪� -‬صفا‬ ‫�أ�صيب ع�شرات املواطنني بجراح متفاوتة �أم�س الثالثاء‪ ،‬خالل مواجهات اندلعت‬ ‫مع قوات االحتالل الإ�سرائيلي بال�ضفة الغربية املحتلة‪.‬‬ ‫فقد �شهدت حمافظة رام اهلل و�سط ال�ضفة املحتلة مواجهات عنيفة منذ �ساعات‬ ‫ال�صباح �إحياء لفعاليات ذكرى النكبة الـ‪ 70‬وتنديدا باملجزرة الإ�سرائيلية يف قطاع غزة‬ ‫�أم�س‪.‬‬ ‫واندلعت مواجهات عنيفة على املدخل ال�شمايل ملدينة البرية املقابل مل�ستوطنة‬ ‫«بيت ايل» بعد توجه مئات ال�شبان للمكان و�إ�شعال الإطارات املطاطية و�إغالق الطرق‬ ‫باحلجارة‪ ،‬ور�شق قوات االحتالل باحلجارة‪.‬‬ ‫كما اندلعت مواجهات يف قرية دير �أبو م�شعل غربا‪ ،‬بعد م�سرية و�صلت �إىل املدخل‬ ‫ال�شمايل امل�شرف على الطريق اال�ستيطاين‪ ،‬حيث قام ال�شبان بر�شق اجلنود باحلجارة‪،‬‬ ‫فيما �أطلق اجلنود الر�صا�ص احلي والقنابل الغازية‪.‬‬ ‫و�أغلق االحتالل البوابة احلديدية املقامة على املدخل ال�شمايل ومنع الأهايل‬ ‫من التنقل‪.‬‬ ‫و�شهدت قرية النبي �صالح ودير نظام �شمال غرب رام اهلل مواجهات منذ �ساعات‬ ‫ال�صباح‪ ،‬بعد �أن قام ع�شرات ال�شبان ب�إلقاء احلجارة على الربج الع�سكري املقام �شرقي‬ ‫القرية‪.‬‬ ‫ودف��ع االح�ت�لال ب��دوري��ات ع�سكرية وجنود �إىل حميط القرية و�أط�ل��ق القنابل‬ ‫الغازية والر�صا�ص املطاطي‪ ،‬ما �أ�صيب �شابني بجراح طفيفة‪.‬‬ ‫و�أغلق االحتالل البوابة احلديدية املقامة على املدخل ال�شرقي‪ ،‬كما �أغلق البوابة‬ ‫احلديدية املجاورة امل�ؤدية �إىل قرى وبلدات بني زيد‪.‬‬ ‫ويف ذات ال�سياق‪ ،‬اندلعت مواجهات بالقرب من حي اجلنان �شرقي مدينة البرية‬ ‫قبالة م�ستوطنة «ب�ساغوت» املقامة على اجلبل الطويل‪ ،‬تخللها �إط�لاق االحتالل‬ ‫للر�صا�ص احلي‪ ،‬ما �أدى لإ�صابة �شاب بالر�صا�ص احلي يف القدم‪.‬‬ ‫ويف قرية بدر�س غربا‪� ،‬أقام ن�شطاء يف املقاومة ال�شعبية خميم العودة بالقرب من‬ ‫اجلدار الفا�صل‪ ،‬بعد �أن ن�صبوا خيمة‪ ،‬ووجهوا دعوة لالنطالق يف م�سرية بعد �صالة‬ ‫احلي يف مواجهات اندلعت بني‬ ‫الع�صر‪.‬كما �أ�صيب بعد ظهر الثالثاء �شاب بالر�صا�ص ّ‬ ‫املواطنني وجنود االحتالل يف منطقة باب الزاوية و�سط مدينة اخلليل جنوب ّ‬ ‫ال�ضفة‬ ‫الغربية املحتلة‪.‬‬ ‫احلي �صوب �أحد‬ ‫و�أف��ادت م�صادر حملية ب�أ ّن جنود االحتالل �أطلقوا الر�صا�ص ّ‬ ‫ّ‬ ‫ال�شبان وج��رى نقله �إىل م�ست�شفى اخلليل احل�ك��وم��ي‪ ،‬فيما اندلعت م��واج�ه��ات مع‬ ‫االحتالل يف مدخل بلدة حلحول ال�شمايل‪.‬‬ ‫ويف املدخل ال�شمايل ملدينة بيت حلم‪ ،‬اندلعت مواجهات متفرقة بني املواطنني‬ ‫وجنود االحتالل‪� ،‬أ�صيب خاللها ع�شرات املواطنني باالختناق‪.‬‬ ‫و�أ�صيب يف املواجهات ع��دد من املواطنني باالختناق والر�صا�ص املطاطي‪ ،‬من‬ ‫بينهم ال�صحفي مو�سى ّ‬ ‫ال�شاعر الذي �أ�صيب بعيار مطاطي يف الظهر‪.‬‬ ‫كما اندلعت مواجهات مع جي�ش االحتالل يف بلدة تقوع �شرقي بيت حلم‪ ،‬يف وقت‬ ‫انت�شر فيه جنود االحتالل يف عدد من نقاط التما�س مبحافظتي اخلليل وبيت حلم‪،‬‬ ‫منها يف حميط خميم العروب وخميم الفوار وبلدة بيت �أم��ر يف اخلليل ويف حميط‬ ‫�إ�سكان الروم يف بلدة بيت �ساحور �شرقي بيت حلم‪.‬‬

‫بحر‪ :‬غزة وحدها وقفت ضد نقل السفارة‬

‫غزة‪� -‬صفا‬

‫قال النائب الأول لرئي�س املجل�س الت�شريعي �أحمد بحر �إن غزة من خالل‬ ‫م�سريات العودة هي من وقفت وحدها �ضد نقل ال�سفارة الأمريكية �إىل مدينة‬ ‫القد�س املحتلة‪ ،‬م�ؤكدًا �أن غزة بف�صائلها وقواها الوطنية لن ت�سمح بتمرير‬ ‫«�صفقة القرن» الأمريكية‪.‬‬ ‫و�أكد بحر خالل تعزية وفد برملاين ب�شهداء م�سرية العودة الذين ارتقوا‬ ‫االثنني يف قطاع غزة‪� ،‬أن امل�سريات لن تتوقف �إال بعد عودتنا �إىل �أر�ضنا التي‬ ‫هجرنا منها‪.‬وا�ستهجن �إقدام قوات االحتالل �إطالق النار احلي على املتظاهرين‬ ‫ب�سلمية ومعظمهم من الأطفال امل�شاركني يف تلك امل�سريات يف الذكرى الــ‪70‬‬ ‫لنكبة فل�سطني‪.‬‬ ‫واعترب بحر م�سريات العودة الكربى ت�شكل �أ�سلوباً ن�ضالياً �إبداعياً متميزاً‬ ‫لف�ضح و�إحراج االحتالل على ال�ساحة الإقليمية والدولية‪.‬‬ ‫وذك��ر �أن االح�ت�لال يعي�ش حالة م��ن التخبط واالرت �ب��اك �أم��ام اجلحافل‬ ‫الهادرة التي �سرتب�ض بكل قوة و�شموخ �أمام الأ�سالك الزائلة غداً ا�ستعداداً ليوم‬ ‫العودة الكربى ب�إذن اهلل‪.‬‬ ‫وبني بحر �أن �صفقة القرن وكل املخططات وامل�ؤامرات التي ت�ستهدف النيل‬ ‫من حق العودة والقد�س واملقد�سات وحتاول �سلب وم�صادرة �أر�ضنا الفل�سطينية‪،‬‬ ‫�ستف�شل وتتحطم على �صخرة ثبات و�صمود �شعبنا ومقاومته البا�سلة‪.‬‬

‫غزة ت�شيع جثمان ال�شهداء‬ ‫�أكرث من ‪100‬حالة حرجة جداً وخطرية‪ ،‬خالل قمع قوات االحتالل املميت لع�شرات‬ ‫�آالف املواطنني امل�شاركني يف م�سريات العودة ال�سلمية‪.‬‬ ‫و��ش�ه��دت خمتلف م��دن ق�ط��اع غ��زة‪ ،‬ت�شييع ج �ن��ازات لل�شهداء‪ ،‬مب�شاركة �آالف‬ ‫املواطنني‪ ،‬و�سط حالة من التنديد بجرائم االحتالل �ضد املدنيني العزل‪ ،‬تزامناً مع‬ ‫الذكرى ال�سبعني للنكبة التي حلت ب�شعبنا عام ‪.48‬‬ ‫وتظاهر �آالف الفل�سطينيني يف عدة مواقع على طول ال�سياج الفا�صل بني �شرقي‬ ‫قطاع غزة‪ ،‬احتجاجً ا على نقل ال�سفارة الأمريكية �إىل القد�س‪ ،‬و�إحياء للذكرى النكبة‪.‬‬ ‫وكان الرئي�س حممود عبا�س �أعلن يف م�ستهل اجتماع اللجنة التنفيذية ملنظمة‬ ‫التحرير م�ساء االثنني‪ ،‬احلداد الوطني العام على �أرواح �شهداء غزة‪ ،‬وتنكي�س الأعالم‬ ‫مل��دة ثالثة �أي��ام‪ ،‬كما ق��ررت احلكومة تعطيل امل��دار���س واجل��ام�ع��ات وك��اف��ة امل�ؤ�س�سات‬ ‫والدوائر احلكومية حدادا على �أرواح ال�شهداء‪.‬‬ ‫بدورها‪� ،‬أك��دت الهيئة الوطنية العليا مل�سرية العودة ا�ستمرار فعاليات امل�سرية‬ ‫«حتى ك�سر احل�صار وحتقيق العودة»‪ ،‬داعي ًة جماهري ال�شعب الفل�سطيني �إىل موا�صلة‬ ‫الفعاليات‪ ،‬وخا�صة �أيام اجلمع‪.‬‬ ‫وقالت الهيئة يف م�ؤمتر �صحفي مبوقع «ملكة» �شرق مدينة غ��زة �إن «امل�سرية‬ ‫�ستتوا�صل و�سيكون تاريخ النك�سة ‪ 5‬يونيو املقبل يف ذكرى احتالل القد�س املحتلة تاريخ‬ ‫ال�سرتداد احلقوق»‪.‬‬ ‫واعتربت يوم (‪� 15‬أيار) يوم �إ�ضراب �شامل يف الأرا�ضي الفل�سطينية كافة‪ ،‬ويوم‬

‫حداد على �أرواح �شهدائنا‪ ،‬داعي ًة للم�شاركة يف ت�شييع ال�شهداء‪.‬‬ ‫و�آث��ار اعتداء االحتالل على امل�شاركني بـ «مليونية ال�ع��ودة»‪ ،‬وا�ستخدام «القوة‬ ‫املفرطة واملميتة» بحقهم‪ ،‬حالة من الغ�ضب واال�ستنكار ال�شديد يف العديد من الدول‬ ‫العربية والدولية‪ ،‬والتي اعتربت ما جرى بغزة جرمية حرب �ضد الإن�سانية‪ ،‬وطالبت‬ ‫بتوفري احل�م��اي��ة ال��دول�ي��ة لل�شعب الفل�سطيني وف�ت��ح حتقيق دويل ع��اج��ل بجرائم‬ ‫االحتالل بغزة‪.‬‬ ‫ويف غ�ضون ذل��ك‪� ،‬أعلن الرئي�س الرتكي رجب طيب �أردوغ��ان ح��دادًا وطنيًا يف‬ ‫تركيا ملدة ثالثة �أيام تبد�أ الثالثاء من �أجل الت�ضامن مع ال�شعب الفل�سطيني‪.‬‬ ‫وقال يف كلمة بالعا�صمة الربيطانية لندن االثنني بخ�صو�ص املجزرة الإ�سرائيلية‬ ‫على ح��دود قطاع غ��زة‪�« ،‬أعلنا ح��دادًا وطنيًا لثالثة �أي��ام تبد�أ غ�دًا يف البالد من �أجل‬ ‫الت�ضامن مع �إخوتنا الفل�سطينيني»‪.‬‬ ‫ومنعت الواليات املتحدة م�ساء االثنني جمل�س الأم��ن ال��دويل من الدعوة �إىل‬ ‫التحقيق يف املجزرة الإ�سرائيلية يف قطاع غزة‪.‬‬ ‫وذكرت م�صادر دبلوما�سية �أن وا�شنطن منعت تبني بيان ملجل�س الأمن يدعو �إىل‬ ‫�إج��راء حتقيق م�ستقل يف الأح��داث الدموية بغزة‪� ،‬إذ كان م�شروع البيان يُندّد �أي�ضا‬ ‫ب�إطالق النار الذي ت�سبب يف ا�ست�شهاد ‪ 59‬مدنيًا فل�سطينيًا‪.‬‬ ‫وقال م�س�ؤول بالبيت الأبي�ض «ال يوجد تربير للتهور والالمباالة اللتني �أبدتهما‬

‫مواجهات وا�سعة مع االحتالل يف مدن ال�ضفة‬ ‫حما�س بدعوتها النا�س �إىل االنخراط يف العنف الذي يعر�ضهم ملخاطر مروعة»‪.‬‬ ‫ويف �سياق مت�صل‪� ،‬أعرب جمل�س الأمن يف م�سودة بيان له عن «غ�ضبه و�أ�سفه ملقتل‬ ‫املدنيني الفل�سطينيني الذين ميار�سون حقهم يف االحتجاج ال�سلمي»‪ ،‬داعيًا �إىل �إجراء‬ ‫حتقيق م�ستقل و�شفاف ل�ضمان حما�سبة امل�س�ؤولني‪.‬‬ ‫ودعا جمل�س الأمن جميع الأط��راف �إىل ممار�سة �ضبط النف�س من �أجل جتنب‬ ‫املزيد من الت�صعيد و�إر�ساء الهدوء‪ ،‬بح�سب امل�سودة‪.‬‬ ‫وم��ن امل�ق��رر �أن يعقد جمل�س الأم��ن جل�سة ط��ارئ��ة لبحث الو�ضع يف الأرا��ض��ي‬ ‫الفل�سطينية‪ ،‬وذلك بطلب من الكويت بو�صفها الدولة العربية الوحيدة الع�ضو يف‬ ‫املجل�س‪.‬‬ ‫ونقلت وكالة �أ�سو�شيتد بر�س عن الأمني العام للأمم املتحدة �أنطونيو غوتريي�ش‬ ‫قوله «�أن��ا قلق ب�شكل خا�ص ب�ش�أن الأخبار القادمة من غزة وتفيد بوقوع عدد كبري‬ ‫من القتلى»‪.‬‬ ‫كما قال املفو�ض ال�سامي حلقوق الإن�سان يف الأمم املتحدة زيد بن رعد احل�سني‬ ‫يف تغريدة له على «تويرت» �إن «عمليات القتل ال�صادمة للع�شرات و�إ�صابة املئات جراء‬ ‫ا�ستخدام الذخرية احلية من قبل �إ�سرائيل يف غزة؛ يجب �أن تتوقف الآن»‪.‬‬

‫منظمات دولية تطالب بتحرك دويل لوقف انتهاكات االحتالل‬

‫األمم املتحدة تدعو إىل إجراء تحقيق مستقل يف مجزرة غزة‬

‫الإ�سرائيلية النار عليهم وقتلهم‪.‬‬ ‫جنيف‪ -‬وكاالت‬ ‫و�أ�ضاف املجل�س يف بيان �صحفي �أم�س الثالثاء‪� ،‬أنه «ينظر بقلق بالغ ملا يجري‬ ‫دعت الأمم املتحدة �أم�س الثالثاء‪� ،‬إىل �إجراء حتقيق م�ستقل يف املجزرة التي على ح��دود ال�ق�ط��اع»‪ ،‬م�ع�ت�برًا م��ا ي�ح��دث «ع�ن� ًف��ا مم�ي� ًت��ا» م��ن اجل��ان��ب الإ�سرائيلي‬ ‫ارتكبها اجلي�ش الإ�سرائيلي االثنني �ضد املدنيني الفل�سطينيني العزل‪ ،‬م�ستنكرة ما ي�ستوجب حتقيقاً م�ستق ًال‪.‬‬ ‫ويف �ش�أن مت�صل‪ ،‬نا�شدت عدد من املنظمات الدولية �أم�س الثالثاء‪ ،‬املجتمع‬ ‫و�صفته بـ»العنف القاتل املروع»‪.‬‬ ‫ج��اء ذل��ك يف م��ؤمت��ر عقده املتحدث با�سم املفو�ضية العليا حلقوق الإن�سان ال��دويل للتحرك العاجل لوقف العقاب اجلماعي بحق قطاع غ��زة‪ ،‬وال�ضغط على‬ ‫«�إ�سرائيل» لإنهاء ح�صارها للقطاع ب�شكل ف��وري‪ ،‬والعمل على حماية املتظاهرين‬ ‫التابعة للأمم املتحدة روبرت كولفيل‪ ،‬يف مكتب الأمم املتحدة بجنيف‪.‬‬ ‫وقال كولفيل �إن «القوات الإ�سرائيلية قتلت املتظاهرين الفل�سطينيني يف قطاع ال�سلميني‪.‬‬ ‫وطالبت املنظمات االحتالل الإ�سرائيلي باحرتام حق املتظاهرين يف القطاع‬ ‫غزة‪ ،‬دون الأخذ باحل�سبان ما �إذا كانوا ي�شكلون خطرا عليها من عدمه»‪.‬‬ ‫و�أ�شار �إىل �أن ‪ 112‬فل�سطينيا على الأقل بينهم ‪ 14‬طفال قتلوا منذ بدء م�سرية باالحتجاج ال�سلمي‪ ،‬و»على القادة الإ�سرائيليني �أن يلجموا القوات عن ا�ستخدام‬ ‫«العودة» الكربى التي انطلقت يف ‪� 30‬آذار املا�ضي على ال�شريط احلدودي لقطاع غزة‪ .‬القوة يف التعامل مع املحتجني ال�سلميني»‪.‬‬ ‫جاء ذلك خالل م�ؤمتر �صحفي عقده املر�صد الأورومتو�سطي حلقوق الإن�سان‬ ‫و�أ�ضاف‪�« :‬إن القوة املميتة ت�ستخدم خيارًا �أخريًا‪ ،‬ولي�س خيارا �أول»‪ ،‬فيما و�صف‬ ‫يف مدينة غ��زة الثالثاء ح��ول ا�ستخدام الر�صا�ص املتفجر من قبل ق��وات اجلي�ش‬ ‫ال�سلوك الإ�سرائيلي ب�أنه «ا�ستخدام مفرط للقوة»‪.‬‬ ‫واع �ت�بر امل�ت�ح��دث الأمم ��ي �أن ��ه ال ميكنه و��ص��ف �أح ��داث غ��زة ب �ـ «امل �ج��زرة» �أو الإ�سرائيلي و�سيا�سة القوة املفرطة جتاه املتظاهرين على حدود قطاع غزة‪.‬‬ ‫وطالبت تلك املنظمات املوقعة على بيان م�شرتك‪ً � ،‬‬ ‫أي�ضا االحتالل ب��أن يتم‬ ‫«جرائم �ضد الإن�سانية» قبل انتهاء التحقيقات يف قتل القوات الإ�سرائيلية املدنيني‬ ‫ت�ضييق نطاق ا�ستخدام ال�سالح الناري �إىل �أبعد حد ويف �أق�صى حاالت ال�ضرورة التي‬ ‫الفل�سطينيني العزل‪.‬‬ ‫م��ن ج��ان�ب��ه‪ ،‬ق��ال جمل�س ح�ق��وق الإن���س��ان ال�ت��اب��ع لل��أمم امل�ت�ح��دة �إن اق�تراب ال ميكن التفلت منها‪ ،‬وفق ما ن�صت عليه قواعد القانون ال��دويل املعروفة يف هذا‬ ‫املتظاهرين ال�ع��زل يف ق�ط��اع غ��زة م��ن ال�سياج احل ��دودي‪ ،‬ال ي�برر �إط�ل�اق ال�ق��وات ال�سياق‪.‬‬

‫ونا�شدت املجتمع ال��دويل لل�ضغط على «�إ�سرائيل» ب�شكل فاعل للعمل على‬ ‫�إنهاء االحتالل الإ�سرائيلي امل�ستمر للأرا�ضي الفل�سطينية‪ ،‬باعتباره ي�شكل �أ�سا�سً ا‬ ‫ال�ستمرار النزاع وت�صاعد العنف يف املنطقة‪.‬‬ ‫واملنظمات املوقعة على البيان‪ ،‬هي املر�صد الأورومتو�سطي‪ ،‬االحت��اد الدويل‬ ‫للحقوقيني‪ ،‬مركز جنيف ال��دويل للعدالة‪ ،‬منظمة �صحافيون م��ن �أج��ل حقوق‬ ‫الإن�سان‪ ،‬منظمة ‪ »»De-Colonizer‬يف «�إ�سرائيل»‪ ،‬واملنظمة الدولية للق�ضاء‬ ‫على كافة �أ�شكال التمييز العن�صري‪.‬‬ ‫ب��الإ��ض��اف��ة �إىل منظمات حملية يف ع��دة دول‪ ،‬منها م��رك��ز ال�ق��ان��ون ال��دويل‬ ‫الإن�ساين ‪-‬ليبيا‪ ،‬ومنظمة �سام للحقوق واحلريات ‪-‬جنيف‪ ،‬واملركز العراقي لتوثيق‬ ‫جرائم احلرب‪ ،‬وجمعية معهد ت�ضامن الن�ساء الأردين‪.‬‬ ‫و�أو��ض��ح الأورومتو�سطي خ�لال امل�ؤمتر �أن ق��وات االحتالل ا�ستخدمت �أم�س‬ ‫االث�ن�ين ال�ق��وة امل�ف��رط��ة‪ ،‬وال��ر��ص��ا���ص احل��ي جت��اه املتظاهرين ال�سلميني‪ ،‬م��ا �أدى‬ ‫ال�ست�شهاد ‪ 61‬فل�سطينيًا‪ ،‬منهم ‪� 7‬أط�ف��ال‪ ،‬و�إ��ص��اب��ة ‪� 2771‬آخ��ري��ن‪ ،‬وذل��ك بح�سب‬ ‫الإح�صاءات الر�سمية التي �صدرت عن وزارة ال�صحة يف غزة‪.‬‬ ‫ووف��ق التحقيقات واملتابعات التي �أجرتها تلك املنظمات‪ ،‬ف��إن ال�سلوك العام‬ ‫للمتظاهرين على ح��دود قطاع غ��زة ات�سم بال�سلمية‪ ،‬ومل ي�شكل املتظاهرون‪ ،‬مبا‬ ‫يف ذل��ك �أول�ئ��ك الذين مت ا�ستهدافهم من قبل ق��وات االح�ت�لال‪� ،‬أي خطر حقيقي‬ ‫ي�ستدعي قتلهم �أو التعامل بالقوة املفرطة معهم‪.‬‬

‫ا�ستدعاء �سفراء وتنديد دويل باملجزرة الإ�سرائيلية يف غزة‬

‫تركيا تطرد السفري اإلسرائيلي وتعلن الحداد ‪ 3‬أيام‬

‫الأنا�ضول‪.‬‬ ‫�أنقرة‪ -‬وكاالت‬ ‫وذكر �أن منظمة التعاون الإ�سالمي �ستنظم حمالت جلمع تربعات للفل�سطينيني‬ ‫ا�ستدعت وزارة اخلارجية الرتكية ال�سفري الإ�سرائيلي يف �أنقرة‪� ،‬إيتان نائيه‪� ،‬أم�س يف الدول الأع�ضاء خالل �شهر رم�ضان املبارك‪.‬‬ ‫الثالثاء‪ ،‬و�أبلغته ب�أنه يتعني عليه مغادرة البالد‪ ،‬يف حني ا�ستدعت �أيرلندا‪ ،‬ال�سفري‬ ‫ا�ستدعاء‬ ‫الإ�سرائيلي يف دبلن‪ ،‬زئيف بوكر‪ ،‬لالحتجاج‪ ،‬بعد �أن ا�ستدعت جنوب �أفريقيا �سفريها‬ ‫ومن جانبها‪� ،‬أعلنت جنوب �إفريقيا ا�ستدعاء �سفريها يف «تل �أبيب»‪« ،‬حتى �إ�شعار‬ ‫يف «تل �أبيب»‪« ،‬حتى �إ�شعار �آخر» على خلفية املجزرة «الإ�سرائيلية» بحق الفل�سطينيني‬ ‫�آخر» على خلفية املجزرة «الإ�سرائيلية» بحق الفل�سطينيني يف قطاع غزة‪.‬‬ ‫يف قطاع غزة‪ ،‬كما دعت كل من بريطانيا و�أملانيا لإجراء حتقيق ب�ش�أن هذه املجزرة‪.‬‬ ‫وذكر بيان �صادر عن ق�سم العالقات الدولية والتعاون يف جنوب �إفريقيا (ديركو)‬ ‫و�أفادت وكالة «الأنا�ضول» ب�أن اخلارجية الرتكية �أبلغت ال�سفري الإ�سرائيلي لدى‬ ‫�أن «حكومة البالد تدين ب�أ�شد العبارات املمكنة االعتداء العنيف الأخري الذي نفذته‬ ‫�أنقرة �أن «عودته �إىل بالده لفرتة �سيكون منا�سباً»‬ ‫وي�أتي طرد ال�سفري الإ�سرائيلي من �أنقرة يف �أعقاب �سحب تركيا ل�سفرييها يف القوات الإ�سرائيلية امل�سلحة على طول حدود غزة‪ ،‬وال��ذي �أودى بحياة �أكرث من ‪50‬‬ ‫تل �أبيب ووا�شنطن يف �أعقاب املجزرة التي ارتكبتها �إ�سرائيل يف قطاع غزة‪ ،‬االثنني‪ ،‬مدن ًيّا»‪.‬‬ ‫و�أ� �ض��اف ال�ب�ي��ان ال ��ذي ن�شر يف م��وق��ع «دي��رك��و»‪« :‬ن �ظ �رًا للطريقة العن�صرية‬ ‫و�أ��س�ف��رت ع��ن ا�ست�شهاد ‪ 62‬و�إ��ص��اب��ة ‪ 2770‬م��ن امل�شاركني يف فعاليات م�سرية العودة‬ ‫واخلطرية للهجوم الإ�سرائيلي الأخري‪ ،‬اتخذت احلكومة قرار ا�ستدعاء ال�سفري �سي�سا‬ ‫الكربى عند ال�سياج املحيط بقطاع غزة‪.‬‬ ‫وكان الرئي�س الرتكي‪ ،‬رجب طيب �أردوغان‪ ،‬اتهم «�إ�سرائيل» بارتكاب جمزرة يف نغومباين‪ ،‬مع التنفيذ الفوري وحتى �إ�شعار �آخر»‪.‬‬ ‫وتابع‪« :‬كما �أعلنا يف منا�سبات �سابقة‪ ،‬جتديد جنوب �إفريقيا ت�أكيد ر�أيها �أنه يجب‬ ‫القطاع‪ ،‬ورد عليه رئي�س احلكومة الإ�سرائيلية‪ ،‬بنيامني نتنياهو‪ ،‬يف بيان مقت�ضب‬ ‫ج��دا‪ ،‬زاع�م��ا �أن «�أردوغ� ��ان م��ن �أك�ب�ر ال��داع�م�ين حلما�س‪ ،‬ول��ذا ال �شك �أن��ه ملم جدا على القوات الإ�سرائيلية االن�سحاب من حدود قطاع غزة‪ ،‬و�إنهاء اقتحاماتها العنيفة‬ ‫واملدمرة داخل الأرا�ضي الفل�سطينية»‪.‬‬ ‫بالإرهاب وبارتكاب املجازر‪� .‬أن�صحه ب�أال يعطينا درو�سا يف الأخالق»‪.‬‬ ‫وح� ّذر من �أن «تقف �أعمال العنف يف قطاع غزة يف طريق �إع��ادة بناء امل�ؤ�س�سات‬ ‫و�أع�ل��ن �أردوغ ��ان‪ ،‬ح��دادًا وطن ًيّا يف تركيا‪ ،‬ثالثة �أي��ام تبد�أ ت�ضامنا مع ال�شعب‬ ‫والبنية التحتية الفل�سطينية»‪.‬‬ ‫الفل�سطيني‪.‬‬ ‫كما دعا بيان حكومة جنوب �إفريقيا الدول الأع�ضاء يف الأمم املتحدة �إىل �إجراء‬ ‫وق ��ال �أردوغ � ��ان يف ك�ل�م��ة ب��ال�ع��ا��ص�م��ة ال�بري�ط��ان�ي��ة ل �ن��دن‪ ،‬ب�خ���ص��و���ص امل �ج��زرة‬ ‫«الإ�سرائيلية» على حدود قطاع غزة‪�« :‬أعل ّنا حدادًا وطني ثالثة �أيام تبد�أ الثالثاء يف حتقيق م�ستقل يف عمليات القتل‪ ،‬بهدف حما�سبة امل�س�ؤولني عنها‪.‬‬ ‫البالد من �أجل الت�ضامن مع �إخوتنا الفل�سطينيني»‪.‬‬ ‫وق��ال البيان‪« :‬مثل باقي �أع�ضاء املجتمع ال��دويل‪ ،‬ف ��إن جنوب �إفريقيا ت�شعر‬ ‫و�أكد �أردوغ��ان عزم تركيا الوقوف �إىل جانب الفل�سطينيني‪ ،‬م�شريًا �إىل تنظيم باالنزعاج من العدوان املميت الأخ�ير وتكرر دعوتها للعديد من ال��دول الأع�ضاء يف‬ ‫ل�ق��اء ج�م��اه�يري �ضخم �ضد الظلم ي��وم اجلمعة املقبل يف مدينة �إ��س�ط�ن�ب��ول‪ ،‬وفق الأمم املتحدة ب�إجراء حتقيق م�ستقل يف عمليات القتل‪ ،‬بهدف حما�سبة امل�س�ؤولني‬

‫عنها»‪.‬‬ ‫ومن جانبها‪ ،‬ا�ستدعت �أيرلندا‪ ،‬ال�سفري ال�صهيوين لديها‪ ،‬للتعبري عن موقفها‬ ‫الراف�ض ملا جرى بغزة من قتل جي�ش االحتالل للمتظاهرين ال�سلميني‪.‬‬ ‫وا�ستدعى �سيمون كوبناي؛ نائب رئي�س الوزراء الأيرلندي‪ ،‬والذي ي�شغل كذلك‬ ‫من�صب وزير اخلارجية‪ ،‬ال�سفري ال�صهيوين املعتمد يف بالده جلل�سة ا�ستي�ضاح حول ما‬ ‫جرى من �أحداث يف قطاع غزة وحول العدد الكبري من ال�شهداء‪.‬‬ ‫و�أب�ل��غ كوبناي ال�سفري ال�صهيوين ب��إ��ص��رار �أي��رل�ن��دا على ت�شكيل جلنة دولية‬ ‫م�ستقلة حت��ت مظلة الأمم امل�ت�ح��دة‪ ،‬للتحقيق فيما ي�ج��ري على احل ��دود ب�ين غزة‬ ‫و»�إ�سرائيل»‪.‬‬ ‫وقال �سفري دولة فل�سطني لدى �أيرلندا ال�شمالية‪� ،‬أحمد عبد الرازق‪� ،‬إن وزارة‬ ‫اخلارجية الأيرلندية ا�ستدعت ال�سفري «الإ�سرائيلي» لديها‪ ،‬لتعرب له عن موقفها من‬ ‫نقل ال�سفارة الأمريكية للقد�س‪ ،‬ورف�ضها املجازر التي ترتكب بحق �شعبنا الفل�سطيني‬ ‫يف قطاع غزة‪.‬‬ ‫ودع��ت بريطانيا‪� ،‬أم����س ال�ث�لاث��اء‪ ،‬لإج ��راء حتقيق‪ ،‬وق��ال وزي��ر ��ش��ؤون ال�شرق‬ ‫الأو�سط باخلارجية الربيطانية‪� ،‬ألي�سرت بريت‪ ،‬للربملان‪« :‬يتعني �إجراء حتقيق يف هذا‬ ‫الأمر‪ .‬بريطانيا كانت وا�ضحة يف الدعوة العاجلة ملعرفة حقائق ما حدث‪ ،‬مبا يف ذلك‬ ‫ملاذا جرى ا�ستخدام هذا الكم من الذخرية احلية»‪.‬‬ ‫و�أ�شار �إىل �أن «هناك �أ�شكاال خمتلفة من التحقيقات التي ميكن �إج��را�ؤه��ا من‬ ‫خالل الأمم املتحدة‪ ،‬وعلينا �أن جند ال�صيغة ال�صحيحة‪ ،‬لكن من املهم �أن نتو�صل‬ ‫لكل احلقائق»‪ .‬كما طالب بتخفيف القيود على احلركة يف غ��زة‪ ،‬وتقدمي دعم دويل‬ ‫مل�شروعات البنية الأ�سا�سية والتنمية هناك‪.‬‬ ‫كما دعت �أملانيا ملحاولة جتنب �أي ت�صعيد‪ ،‬معترب ًة �أن جلنة م�ستقلة قد ت�ساهم‬ ‫يف تو�ضيح مالب�سات ما حدث‪ .‬وقال املتحدث با�سم احلكومة الأملانية‪� ،‬شتيفن زايربت‪:‬‬ ‫«ما حدث‪ ...‬يقلقنا ب�شدة»‪.‬‬


‫‪7‬‬

‫فلسطين‬

‫الأربعاء (‪� )16‬أيار (‪ ) 2018‬م ‪ -‬ال�سنة (‪ - )25‬العدد (‪)3949‬‬

‫مليونية العودة وكسر الحصار‬ ‫مجزرة غزة تسيطر على عناوين الصحافة األجنبية‬ ‫غزة ‪� -‬صفا‬ ‫تباينت ال�صحف العربية والأجنبية ال�����ص��ادرة االث��ن�ين و�صباح‬ ‫ال��ث�لاث��اء ح���ول م��ا ���ص��دّرت��ه م��ن ع��ن��اوي��ن تعلقت ب��ارت��ك��اب اجلي�ش‬ ‫الإ�سرائيلي جمزر ًة بحق متظاهري م�سرية العودة‪ ،‬ارتقى خاللها ‪59‬‬ ‫�شهيدًا و�أكرث من ‪ 2500‬جريح‪ ،‬يف يو ٍم كان الأكرث دموية منذ انتهاء‬ ‫حرب ‪ 2014‬التي ا�ستمرت �أكرث من �سبعة �أ�سابيع‪.‬‬ ‫فقد كتبت "التاميز" الربيطانية على �صدر �صفحتها الأوىل‪:‬‬ ‫"مقتل الع�شرات مع افتتاح ال�سفارة الأمريكية اجلديدة بالقد�س"‪.‬‬ ‫�أما مناف�ستها اللندنية "دايلي ميل" ّ‬ ‫فخطت بالأ�سود العري�ض‪:‬‬ ‫"حمـّام الدم"‪ ..‬مقتل الع�شرات و�إ�صابة الآالف بر�صا�ص الإ�سرائيليني‬ ‫�ضد الفل�سطينيني املتظاهرين �ضد �سفارة ترمب اجلديدة‪.‬‬ ‫كما طبعت "الإندبندنت" الربيطانية �صور ًة على كامل �صفحتها‬ ‫لفل�سطينية على مقربة من �أدخ��ن��ة الإط���ارات امل�شتعلة بالتظاهرة‪،‬‬ ‫وكتبت‪" :‬افتتاح �سفارة بالقد�س‪ ،‬و‪ 55‬قتي ً‬ ‫ال على الأقل بغزة"‪.‬‬ ‫و����ص���دّرت "الغارديان" ك���ذل���ك‪" :‬افتتاح ال�����س��ف��ارة اجل��دي��دة‬ ‫ب�إ�سرائيل ومقتل الع�شرات"‪� ،‬إىل جانب �صورتني متال�صقتني البنة‬ ‫ترامب وتظاهرات �أم�س بغزة‪.‬‬ ‫و�صدرت "فاينن�شال تاميز" الربيطانية‪ :‬مقتل الع�شرات بحفل‬ ‫افتتاح �أمريكي –�إ�سرائيلي لل�سفارة‪.‬‬ ‫�أم��ا "مرتو" فقد ف�ضلت و�صف م��ا ح��دث بـ"جمزرة يف غ��زة‪..‬‬ ‫بينما حتتفل �إيفانكا ترمب بافتتاح �سفارة بالدها يف القد�س"‪.‬‬ ‫وك��ت��ب��ت "ديلي تيلغراف"‪�" :‬أمريكا تتهم ح��م��ا���س با�ستفزاز‬ ‫�إ�سرائيل ومقتل ‪ 50‬على حدود غزة"‪.‬‬ ‫ً‬ ‫ويف ال��والي��ات املتحدة‪ ،‬كتبت "نيويورك ديلي نيوز" عنوانا لن‬ ‫ت�سعد ابنة الرئي�س الأمريكي بقراءته مطل ًقا‪ ،‬حني كتبت‪" :‬الغولة‬ ‫ابنة بابا‪ 55..‬يذبحون على حدود غزة يف تظاهرة �ضد نقل ال�سفارة‬ ‫للقد�س‪ ،‬لكن �إيفانكا تك�شف عن ابت�ساماتها الكبرية يف القد�س"‪.‬‬ ‫ويف فرن�سا‪ ،‬عنونت �أوىل ال�صحف الباري�سية "لو موند"‪" :‬يو ٌم‬ ‫دا ٍم يف غزة يف تظاهرات �ضد ال�سفارة الأمريكية اجلديدة بالقد�س"‪.‬‬ ‫كما كتبت مواطنتها "لو �إك�سربي�س"‪" :‬يجب العمل مع حما�س"‪،‬‬ ‫يف مقابل ٍة مع خبري �إ�سرائيلي يف ال�ش�ؤون اال�سرتاتيجية‪.‬‬


‫‪8‬‬

‫‪local@assabeel.net‬‬

‫الأربعاء (‪� )16‬أيار (‪ ) 2018‬م ‪ -‬ال�سنة (‪ - )25‬العدد (‪)3949‬‬

‫�ش�ؤون حملية‬

‫متحدثون �أجمعوا �أن �أي م�سا�س بالو�ضع القانوين القائم يف القد�س باطل‬

‫مجمع النقابات يحيي مهرجان "القدس عنوان العودة"‬

‫الطراونة يلقي كلمته‬

‫ال�سبيل– حممود خريي‬ ‫اعترب رئي�س جمل�س النواب املهند�س عاطف الطراونة �أن �أي‬ ‫م�سا�س بالو�ضع القانوين القائم يف القد�س وعلى ر�أ�سها الو�صاية‬ ‫الها�شمية على املقد�سات الإ�سالمية وامل�سيحية باطلة والغية وال‬ ‫قيمة لها‪ ،‬ف�ضال ع��ن خمالفتها ك��ل املواثيق وال �ق��رارات الدولية‪،‬‬ ‫معربا عن فخره مبواقف ملك البالد بالدفاع عن املقد�سات‪ ،‬وعدالة‬ ‫الق�ضية الفل�سطينية‪ ،‬وجهود �شعبها لنيل حقه امل�شروع‪ ،‬جاء ذلك‬ ‫خ�لال رعايته مهرجان "القد�س عنوان العودة"‪� ،‬إح�ي��ا ًء للذكرى‬ ‫الـ‪ 70‬لنكبة فل�سطني‪ ،‬م�ساء �أم�س الثالثاء يف جممع النقابات املهنية‪.‬‬ ‫وقال الطراونة يف كلمته �إنه ال حديث ي�سمو على حديث النف�س‬ ‫حني تقبل على ال�شهادة‪ ،‬وال فعل ي�سمو على يد باحلجر ت�سلحت‬ ‫ف�أمطرت دبابات الغدر امل�صفحة باخلزي والعار‪ ،‬و�أ�ضاف "ها هو‬ ‫ال�شعب الفل�سطيني يف الذكرى ال�سبعني للنكبة يعلم العامل درو�سا‬ ‫جديدة يف البطولة‪ ،‬وي�ضعه �أم��ام اختبار ال�ضمري ليقول يف كلمة‬ ‫واحدة �إنا هنا باقون‪ ،‬رغم خذالنكم باقون يف ار�ض املحبة وال�سالم"‪.‬‬ ‫و�أ��ش��ار ال�ط��راون��ة �أن��ه لي�س غريبا �أن تدير الإدارة الأمريكية‬ ‫ظهرها ل�ل�ق��رارات ال�شرعية ال��دول�ي��ة‪ ،‬وتخالف �إج�م��اع��ا للجمعية‬

‫العامة ل�ل�أمم املتحدة فكم من ق��رار �أمم��ي عطلته‪ ،‬وك��م من فيتو‬ ‫ا�ستخدمته لكن الغريب حالة ال�صمت املطبق فينا كعرب وم�سلمني‪.‬‬ ‫وب�ين ال�ط��راون��ة �أن ال�ق��رار الأم��ري�ك��ي الأح ��ادي بنقل ال�سفارة‬ ‫�إىل ال�ق��د���س ت��زام�ن��ا م��ع ذك ��رى نكبة ال�شعب الفل�سطيني ل��ه من‬ ‫الإبعاد ما يدل �أن امل�س�ألة �أبعد من كونها انحياز‪� ،‬إىل ما هو �ضرب‬ ‫مل�ستقبل املنطقة باملجهول‪ ،‬واىل ما يبعث على الإحباط لكل القوى‬ ‫املنادية لل�سالم‪ ،‬مت�سائال‪ :‬فمن يقنع �أجياال زفت ال�شهيد و�أ�سعفت‬ ‫اجلريح؟"‪.‬‬ ‫وق��ال الطراونة �إن املنطقة تقف �أم��ام م�ستقبل جمهول‪ ،‬تقف‬ ‫املنطقة على �صفيح من نار ودمار‪ ،‬مطالبا بتقوية اجلبهات يف عموم‬ ‫ال��دول العربية و�إنهاء حاالت االنق�سام عرب احل��وار الداخلي بعيدا‬ ‫عن �أ�صابع التدخل اخلارجي التي و�صفها بـ"امل�سمومة"‪ ،‬وبعيدا‬ ‫عن �أوه��ام ال�صفقات امل�شبوهة يعد ال�سبيل الأوح��د لن�صرة ال�شعب‬ ‫الفل�سطيني‪.‬‬ ‫معتربا ما تلفظ به �صهر الرئي�س الأمريكي "كو�شنري"‪ ،‬لن‬ ‫ي�سهم �إال مبزيد من ا�ستع�صاء احلل ال�سلمي يف املنطقة‪ ،‬و�أن��ه لن‬ ‫متر ما دام يف فل�سطني جيل ي�ؤمن باحلجر �سبيال ملقاومة الطائرة‬ ‫والدبابة والبندقية‪ ،‬وما دام يف الأردن قيادة و�شعب يتنف�س القد�س‬

‫«التيار الوطني» يستنكر جرائم‬ ‫االحتالل يف غزة‬ ‫عمان‪ -‬ال�سبيل‬ ‫ا�ستنكر ح��زب التيار الوطني اجل��رائ��م‬ ‫ال �ت��ي ت��رت�ك�ب�ه��ا �آل � ��ة احل � ��رب الإ� �س��رائ �ي �ل �ي��ة‬ ‫وجي�ش االحتالل يف قطاع غزة التي �أدت �إىل‬ ‫ا�ست�شهاد ق��راب��ة ‪ 60‬فل�سطينياً يف ي��وم نقل‬ ‫ال�سفارة الأمريكية �إىل القد�س‪.‬‬ ‫واع �ت�ب�ر احل ��زب يف ب �ي��ان ل��ه �أم �� ��س‪� ،‬أن‬ ‫ال ��دول ��ة ال �ع�بري��ة ت�ث�ب��ت ل �ل �ع��امل ي��وم��ا بعد‬ ‫ي��وم �أن �ه��ا دول ��ة ع ��دوان واغ�ت���ص��اب وترتكب‬ ‫امل �ج��ازر بحق الأب��ري��اء ال��ذي��ن ينتف�ضون يف‬ ‫وج��ه اجل�ب�روت الإ��س��رائ�ي�ل��ي رغ��م ال�سلوك‬ ‫ال�سلمي العام الذي ات�سم به �سلوكهم ب�شهادة‬ ‫املنظمات الدولية‪.‬‬ ‫ودان احلزب اخلطوة الأمريكية املخالفة‬ ‫لل�شرائع وال�ق��وان�ين الدولية املتمثلة بنقل‬ ‫ال�سفارة الأمريكية �إىل القد�س والتي تعد‬ ‫حت��دي��ا للمجتمع ال ��دويل وال ��دول العربية‬ ‫وحماولة بائ�سة لتوتري املنطقة يف ظل رف�ض‬ ‫دويل ل�ه��ذا الإج� ��راء امل�خ��ال��ف ل�ك��ل امل��واث�ي��ق‬ ‫الدولية‪.‬‬ ‫ورف�ض ح��زب التيار الوطني املحاوالت‬ ‫الأم��ري �ك �ي��ة ل�ت�غ�ي�ير واق ��ع امل��دي �ن��ة امل�ق��د��س��ة‬ ‫وال�ت���ص��ري�ح��ات ال �� �ص��ادرة ع��ن مم�ث��ل الإدارة‬ ‫يف حفل نقل ال���س�ف��ارة كو�شنري ال�ت��ي �صرح‬ ‫م��ن خاللها ب ��أن الو�صاية على القد�س هي‬ ‫لإ�سرائيل‪.‬‬

‫وق ��ال �إن ه��ذه اخل �ط��وة ت�ع��د ا��س�ت�ف��زازا‬ ‫�صارخا مل�شاعر امل�سلمني وا�ستهتارا بالدول‬ ‫العربية وانتهاكا �صارخا للمعايري الدولية‬ ‫ودون �أي مراعاة مل�صالح الأردن الدولة التي‬ ‫ترتبط بعالقات وثيقة مع الواليات املتحدة‬ ‫واعرتف العامل اجمع ب�شرعية و�صايته على‬ ‫الأماكن املقد�سة‪.‬‬ ‫وح��ذر احل��زب يف بيانه ال ��دول العربية‬ ‫وال�سلطة الفل�سطينية م��ن امل�خ��اط��ر التي‬ ‫�ستنجم عن عدم القيام مببادرات وخطوات‬ ‫تردع الإدارة الأمريكية والدولة العربية �إزاء‬ ‫احلقوق العربية والفل�سطينية يف الأماكن‬ ‫املقد�سة وعلى م�ستقبل ال�سالم يف املنطقة‪.‬‬ ‫وث �م��ن ح ��زب ال �ت �ي��ار ال��وط �ن��ي‪ ،‬م��واق��ف‬ ‫امللك واحلكومة وال�شعب الأردين الراف�ضة‬ ‫ال �ت �� �ص��ري �ح��ات الأم��ري �ك �ي��ة وخ� �ط ��وات نقل‬ ‫ال�سفارة واجلرائم واملجازر التي ارتكبت بحق‬ ‫�شعبنا العربي يف غزة‪.‬‬ ‫وطالب املجتمع الدويل بالتدخل لوقف‬ ‫االنتهاكات الإ�سرائيلية وردع الدولة العربية‬ ‫عن اال�ستمرار بارتكاب املجازر بحق ال�شعب‬ ‫الفل�سطيني الأعزل وتوفري احلماية الدولية‬ ‫له‪.‬‬ ‫و�أ�شاد احلزب بتفاعل ال�شعب الأردين مع‬ ‫الت�ضحيات التي يقدمها �أهلنا يف قطاع غزة‪،‬‬ ‫داع�ي��ا �إىل وح��دة ال�صف وحت�صني اجلبهة‬ ‫الداخلية يف ظل هذه الظروف ال�سائدة‪.‬‬

‫رشيدات‪ :‬شكاوى بحق ترامب‬ ‫ونتنياهو أمام املحاكم الجزائية‬ ‫ال�سبيل‪� -‬أمين ف�ضيالت‬ ‫ق ��ال ن�ق�ي��ب امل �ح��ام�ين م� ��ازن ر� �ش �ي��دات‬ ‫�إن حم��ام�ين �أردن �ي�ي�ن ��س�ي�ق��دم��ون ��ش�ك��اوى‬ ‫للمحاكم اجلزائية يف اململكة بحق الرئي�س‬ ‫الأمريكي ترامب ورئي�س الوزراء ال�صهيوين‬ ‫نتنياهو باعتبارهم امل�س�ؤولني ع��ن جرائم‬ ‫احلرب املرتكبة بحق ال�شعب الفل�سطيني‪.‬‬ ‫و�أ� �ض��اف خ�لال االع�ت���ص��ام ال��ذي نفذه‬ ‫حم��ام��ون يف ق���ص��ر ال �ع��دل ب��ال �ت��زام��ن مع‬ ‫التوقف عن الرتافع الذي دعت �إليه نقابة‬ ‫املحامني ملدة �ساعة يف جميع حماكم اململكة‬ ‫�أم�س‪� ،‬أن اجلرائم التي يرتكبها االحتالل‬ ‫ال�صهيوين امل��دع��وم من الإدارة الأمريكية‬ ‫تعترب جرائم ح��رب وعلى املجتمع ال��دويل‬ ‫التحرك لوقفها وحما�سبة مرتكبيها‪.‬‬ ‫و�أ� �ش��ار ر� �ش �ي��دات �إىل �أن امل�ح��ام�ين هم‬ ‫املدافعون عن كلمة احلق والعدل و�إن��ه من‬ ‫الطبيعي �أن يكون لهم موقف حيال اجلرائم‬ ‫ال�صهيونية بحق �شعبنا الفل�سطيني التي‬ ‫ي�ج��ب �أن ي�ع��اق��ب مرتكبوها �أم ��ام املحكمة‬ ‫اجلنائية الدولية‪.‬‬ ‫وقال ر�شيدات �إنه رغم الأمل مبرور ‪70‬‬ ‫عاما على ذكرى النكبة‪� ،‬إال �أن الأمل يبقى‬ ‫ك �ب�يرا وم �ع �ق��ودا ع�ل��ى �شعبنا الفل�سطيني‬

‫وام�ت�ن��ا ال�ع��رب�ي��ة والإ� �س�لام �ي��ة‪ ،‬خ��ا��ص��ة وان‬ ‫�شعبنا الفل�سطيني قاوم االحتالل ‪ 70‬عاما‪،‬‬ ‫بكافة �أ��ش�ك��ال امل�ق��اوم��ة‪ ،‬ب��ل ال ي��زال يبتكر‬ ‫�أ�ساليب جديدة للمقاومة مثل الطائرات‬ ‫ال��ورق �ي��ة ال �ت��ي حت ��رق م� ��زارع امل�ستوطنني‬ ‫ال�صهاينة والإط ��ارات امل�شتعلة التي تلوث‬ ‫هواء االحتالل‪.‬‬ ‫و�أ�ضاف �أن ال�شعب الفل�سطيني ال يعرف‬ ‫الي�أ�س‪ ،‬فاالحتالل قام بهدم قرية يف النقيب‬ ‫‪ 126‬م��رة وق��ام �شعبنا الفل�سطيني ببنائها‬ ‫‪ 127‬م��رة‪ ،‬وه��ذا �إن دل على �شيء �إمن��ا يدل‬ ‫على �إرادة ال�صمود والثبات واملقاومة التي‬ ‫تربى عليها �شعبنا الفل�سطيني البطل‪.‬‬ ‫و�أكد ر�شيدات �أن القد�س املوحدة �ستبقى‬ ‫عا�صمة الدولة الفل�سطينية الأب��دي��ة‪ ،‬وان‬ ‫�أي ق��رار �صادر عن �أي جهة يعترب خمالفا‬ ‫لأح�ك��ام القانون ال ��دويل‪ ،‬و�سيتم حماربته‬ ‫�إىل �أن يتم حترير فل�سطني من البحر �إىل‬ ‫النهر‪.‬‬ ‫وت��رح��م ع �ل��ى �أرواح ال �� �ش �ه��داء ال��ذي��ن‬ ‫�سقطوا يف م�سريات ال�ع��ودة وذك��رى النكبة‬ ‫الذين �ضحوا ب�أرواحهم رف�ضا لنقل ال�سفارة‬ ‫الأمريكية �إىل القد�س‪ ،‬وعلى �أرواح جميع‬ ‫ال�شهداء الذين �سقطوا دفاعا عن فل�سطني‬ ‫والقد�س‪.‬‬

‫من احل�ضور‬

‫ع�شقا وهوية وق�ضية‪ ،‬و�أ�ضاف "نحن �أهل الق�ضية ول�سنا م�ؤازرين‬ ‫�أو منا�صرين فح�سب‪ ،‬عا�شت فل�سطني حرة عربية واملجد للأمهات‬ ‫ال�شهداء واخلزي والعار للمحتل"‪.‬‬ ‫م��ن ناحيته ب�ين نقيب الأط �ب��اء ورئي�س جمل�س النقباء علي‬ ‫العبو�س‪� ،‬أن �إحياء الذكرى الأليمة اليوم يف ظل الظروف القا�سية‬ ‫التي تعي�شها الأمة‪ ،‬يجب �أن ت�أخذ طابعا جديدا ين�سجم مع خطورة‬ ‫املرحلة‪ ،‬و�أ�ضاف "القد�س تعي�ش اخطر مراحل امل�شروع ال�صهيوين‬ ‫لتفكيك ه��وي��ة الإ��س�لام�ي��ة وان �ت��زاع قدا�ستها ال�ت��اري�خ�ي��ة‪ ،‬كالذي‬ ‫�شاهدناه بالأم�س من تدني�س للم�سجد الأق�صى فرحا بتنفيذ قرار‬ ‫الرئي�س الأمريكي بنقل ال�سفارة"‪.‬‬ ‫و�أنه واجب على الدول العربية والإ�سالمية تغيري لغة خطابها‬ ‫مع املحتل الإ�سرائيلي املتغطر�س‪ ،‬و�أن تن�أى بنف�سها للحديث بلغة‬ ‫الدبلوما�سية والتعقل وال��و��س��ط التي �أثبتت ف�شلها‪ ،‬على الرغم‬ ‫م��ن ك��ل ال�ت�ن��ازالت التي قدمها ال�ع��رب خ�لال العقود املا�ضية‪ ،‬و�أن‬ ‫الكيان ال�صهيوين يف �سباق مع الزمن لتحقيق �أهدافه اال�ستعمارية‬ ‫اخلبيثة‪� ،‬ضاربا بعر�ض احل��ائ��ط ك��ل ال �ق��رارات الدولية واحلقوق‬ ‫الإن�سانية‪.‬‬ ‫و�أن ما يتعر�ض الأق�صى من انتهاكات متكررة يعك�س �صورة‬

‫مهينة مل��ا �آل��ت �إل�ي��ه م��واق��ف الأم ��ة العربية الإ��س�لام�ي��ة �أم ��ام هذا‬ ‫العدوان ال�سافر‪ ،‬حتى �أ�ضحى الأق�صى خ�صو�صا وق�ضية فل�سطني‬ ‫عموما مغيبة متاما عن امل�شهد دون االكرتاث مبا يجري يف القد�س‬ ‫وفل�سطني من تدني�س وتهويد وح�صار جائر على قطاع غزة‪.‬‬ ‫و�أكد العبو�س �أنه �آن للأمة �أن ت�ستيقظ وتنف�ض الوهن الذي‬ ‫�أ�صابها‪ ،‬فعمان هي الأق��رب ل�سماع �أن�ين القد�س املحتلة‪ ،‬مطالبا‬ ‫كل الهيئات وامل�ؤ�س�سات بالتحرك اجلاد والفوري على كافة ال�صعد‬ ‫بحملة جماهريية ور�سمية حلماية الأق�صى من املخططات املعلنة‬ ‫واخلفية‪ ،‬وبني العبو�س �أن ال�شعب الفل�سطيني ا�ستطاع الت�صدي‬ ‫لكافة املخططات وال ي��زال يدافع عن م�ق��درات الأم��ة ومقد�ساتها‬ ‫عرب قرن من اجلهاد وال�صمود واملقاومة لهذا ال�شعب‪ ،‬بد�أ باالنتداب‬ ‫الربيطاين وانتهاء بيوم �أم�س الذي ارتقى فيها ال�شهداء دفاعا عن‬ ‫احلقوق والثوابت‪ ،‬والذي �أثبتت الأحداث �أن العدو يفهم �إال القوة‪.‬‬ ‫وتخلل امل�ه��رج��ان ف�ق��رات �إن���ش��ادي��ة م��ع املن�شد �سائد العجمي‪،‬‬ ‫وطفلتني م��ن فريق ال�ع��ودة‪ ،‬وكلمة حتليلية لآخ��ر الأح ��داث التي‬ ‫جرت عقب نقل ال�سفارة قدمها الأ�ستاذ زياد احل�سن‪ ،‬وكلمة للجنة‬ ‫التح�ضريية لفعاليات �إح�ي��اء النكبة للمهند�س يا�سر �أب��و �سنينة‪،‬‬ ‫ومب�شاركة ال�شاعرة نرج�س القطاونة‪.‬‬

‫«الصيادلة» تطلق حملة «فلسطني تناديكم»‬ ‫إلغاثة الفلسطينيني‬ ‫ال�سبيل– �أمين ف�ضيالت‬ ‫�أطلقت نقابة ال�صيادلة حملة "فل�سطني تناديكم"‬ ‫جل�م��ع ال �ت�برع��ات ل��دع��م ال�شعب الفل�سطيني يف ال�ضفة‬ ‫الغربية وقطاع غزة‪ ،‬حتت �شعار "القد�س العا�صمة الأبدية‬ ‫لفل�سطني من النهر �إىل البحر"‪ .‬ودع��ا نقيب ال�صيادلة‬ ‫د‪.‬زيد الكيالين ال�صيادلة وم�ستودعات الأدوية �إىل التربع‬ ‫للحملة م��ن خ�لال ح�ساب خ��ا���ص يف النقابة اع�ت�ب��ارا من‬ ‫اليوم بالتزامن مع ذكرى النكبة‪.‬‬ ‫وق� ��ال �إن احل �م �ل��ة ت �ه��دف �إىل دع ��م � �ص �م��ود ال���ش�ع��ب‬ ‫الفل�سطيني يف م��واج�ه��ة االح �ت�لال وال��دف��اع ع��ن القد�س‬ ‫وامل�سجد الأق�صى وردا على افتتاح ال�سفارة الأمريكية يف‬ ‫القد�س‪.‬‬ ‫و�أ�� �ض ��اف يف ت���ص��ري��ح ��ص�ح�ف��ي �أن ج ��زءا م��ن احلملة‬ ‫�سيخ�ص�ص لرتميم البيوت يف القد�س وبناء املدار�س ودعم‬

‫القطاع ال�صحي الفل�سطيني‪ ،‬ودع��م املرابطني يف امل�سجد‬ ‫الأق�صى‪.‬‬ ‫و�أ�شار د‪.‬الكيالين �إىل �أن جمل�س النقابة قرر قبل نحو‬ ‫�أ�سبوعني �إطالق حملة جلمع التربعات وبالأخ�ص الأدوية‬ ‫وامل�ستلزمات الطبية ل�صالح قطاع غزة التي �سيتم �إي�صالها‬ ‫�إىل القطاع بالتن�سيق مع الهيئة اخلريية الها�شمية‪.‬‬ ‫ودع� ��ا ال �� �ص �ي��ادل��ة �إىل ال ��وق ��وف �إىل ج��ان��ب ال���ش�ع��ب‬ ‫الفل�سطيني ال��ذي ي��واج��ه ب���ص��دره ال �ع��اري �أب���ش��ع جرائم‬ ‫االحتالل ال�صهيوين يف ظل �صمت عاملي على تلك اجلرائم‪.‬‬ ‫وط��ال��ب د‪.‬ال �ك �ي�لاين ال�ن�ق��اب��ات واالحت � ��ادات الأردن �ي��ة‬ ‫والعربية ب�إطالق حمالت مماثلة والإ��س��راع ب�إي�صال تلك‬ ‫امل�ساعدات �إىل ال�شعب الفل�سطيني‪.‬‬ ‫وا�ستنكر جمل�س نقابة �صيادلة يف بيان ل��ه اجلرائم‬ ‫ال �ت��ي يرتكبها ال �ع��دو ال���ص�ه�ي��وين ال�غ��ا��ص��ب ب�ح��ق �شعبنا‬ ‫الفل�سطيني‪ ،‬ودان املواقف العربية التي قال �إنها ال ترقى‬

‫لقطر دم من دماء �شهدائنا‪.‬‬ ‫وقال البيان �إن حملة التربعات تهدف �إىل دعم �صمود‬ ‫ال�شعب الفل�سطيني يف مواجهة االحتالل ال�صهيوين وحقه‬ ‫بالعودة‪ ،‬وتعبريا عن رف�ضنا الفتتاح ال�سفارة الأمريكية يف‬ ‫القد�س بالتزامن مع الذكرى ال�سبعني للنكبة‪.‬‬ ‫ودع��ا ال�ب�ي��ان ك��اف��ة ال�صيادلة و��ش��رك��ات وم�ستودعات‬ ‫الأدوي� ��ة �إىل دع��م احل�م�ل��ة ال�ت��ي ت�ه��دف �أي���ض��ا �إىل توفري‬ ‫ال �ع�لاج��ات للم�صابني يف ف�ل���س�ط�ين‪ ،‬يف ظ��ل ن �ف��اذ بع�ض‬ ‫الأدوي� ��ة وامل�ستلزمات الطبية‪ ،‬م��ن خ�لال ت�ق��دمي الدعم‬ ‫املادي عرب ح�ساب النقابة‪.‬‬ ‫و�أ�شار �إىل �أن جمل�س النقابة قرر املبادرة بدعم احلملة‬ ‫مببلغ مايل �سي�شكل نواة للتربع التي �سيتم �إر�سالها على‬ ‫وج��ه ال���س��رع��ة �إىل �شعبنا الفل�سطيني ال���ص��ام��د يف وج��ه‬ ‫االحتالل ال�صهيوين‪.‬‬

‫وقفة لــ«العمل اإلسالمي» احتجاجا على نقل السفارة‬ ‫األمريكية إىل القدس وتأكيدا على حق العودة‬ ‫ال�سبيل– حممود خريي‬

‫ن��ددت ق�ي��ادات ح��زب جبهة العمل الإ��س�لام��ي يف وقفة‬ ‫احتجاجية م�ساء �أم�س الثالثاء �أمام مقر احلزب يف العا�صمة‬ ‫عمان‪ ،‬بنقل �سفارة الإدارة الأمريكية �إىل القد�س‪ ،‬وباجلرائم‬ ‫التي ارتكبت بحق الفل�سطيني يف م�سريات ح��ق ال�ع��ودة يف‬ ‫الذكرى ال�سبعني لنكبة فل�سطني‪.‬‬ ‫وردد امل���ش��ارك��ون ه�ت��اف��ات ت ��ؤك��د ح��ق ال �ع��ودة لالجئني‬ ‫الفل�سطينيني‪ ،‬وع��دم امل�سا�س بهوية القد�س‪ ،‬وح��ق ال�شعب‬ ‫الفل�سطيني بالدفاع عن نف�سه‪ ،‬ومقاومة املحتل الإ�سرائيلي‬ ‫وا��ص�ف�ين م���س�يرات ال �ع��ودة بالبطولية‪ ،‬معتربين ال�شعب‬ ‫الفل�سطيني خط الدفاع الأول عن كل فل�سطني‪.‬‬ ‫الناطق الإعالمي با�سم حزب جبهة العمل الإ�سالمي‬ ‫م��راد الع�ضايلة ق��ال �إن ه��ذه ال��وق�ف��ة ت��أت��ي �ضمن �سل�سلة‬ ‫الفعاليات ال�ت��ي ينظمها احل��زب رف�ضا مل ��ؤام��رة الت�صفية‬ ‫للق�ضية الفل�سطينية ورف���ض��ا للم�سا�س ب�ه��وي��ة القد�س‬ ‫وال�لاج�ئ�ين‪ ،‬ودع�م��ا ل�صمود امل��راب�ط�ين وامل�ق��اوم�ين يف غزة‬ ‫وال���ض�ف��ة‪ ،‬م�ط��ال�ب��ا احل�ك��وم��ة مب��وق��ف ج��دي �إزاء امل��واق��ف‬ ‫الأمريكية و�إلغاء معاهدة وادي عربة ان�سجاما مع مطالب‬ ‫ال�شعب الأردين‪.‬‬ ‫م��ن ناحيته ب�ين الأم�ي�ن ال�ع��ام ال�سابق للحزب حمزة‬ ‫من�صور يف كلمة �ألقاها �أن مواقف احلزب تعرب عن االلتزام‬ ‫بثوابت الأمة واالهتمام بق�ضيته املركزية‪ ،‬ق�ضية فل�سطني‪،‬‬ ‫م�شريا �أن حق العودة حق ثابت ال متلك ق��وة يف الأر���ض ال‬ ‫�أمريكا وال جمل�س الأمن وال العامل ب�أ�سره ي�ستطيع �أن ي�صادر‬ ‫هذا احلق املقد�س‪ ،‬و�أ�ضاف "نحي �صربهم نحي �صمودهم‬ ‫نحي �إ��ص��راره��م على ال�ع��ودة �إىل �أر�ضهم ظافرين �إن �شاء‬ ‫اهلل"‪ ،‬مبينا �أن الرهان اليوم بعد ال�شعب الفل�سطيني على‬ ‫الوطن (الأردن)‪ ،‬و�أنه لطاملا حرك الأردنيون الأمة العربية‬ ‫لت�صطف ولتلتف حول ق�ضايا الأمة ومنها فل�سطني‪.‬‬ ‫و�أ� �ض��اف‪ :‬ال�ق��د���س ال �ي��وم ت��رك��زت فيها ��س�ف��ارة الإدارة‬ ‫الأم ��ري �ك �ي ��ة ال � ��ذي و� �ص �ف �ه��ا ب��ال��وج��ه الآخ� � ��ر ل�لاح �ت�لال‬ ‫الإ� �س��رائ �ي �ل��ي‪ ،‬وان امل�ط�ل��وب م��ن الأردن والأردن� �ي�ي�ن اك�بر‬ ‫من ذل��ك‪ ،‬واحلكومة اليوم مطالبة ب ��أن ت�ستجيب ملطالب‬

‫ال�شعب الأردين بوقف العمل مبعاهدة وادي عربة‪ ،‬التي قال‬ ‫�إنها كبلت �إرادتنا‪ ،‬مطالبا بالتحام الدم الفل�سطيني بالدم‬ ‫الأردين ل�صناعة املعجزة التي ب�شر بها النبي حممد �صلى‬ ‫اهلل عليه و�سلم‪ ،‬مبينا �أن الأردن �أوىل من جنوب �إفريقيا‬ ‫وت��رك�ي��ا و�أي��رل �ن��دا ب��امل��واق��ف ال�ق��وي��ة‪ ،‬و�أن ��ه �آن للحكومة �أن‬ ‫تتوقف عن �صفقة الغاز ولتعلم �أن الأردن م�ستهدف كما هي‬ ‫غزة والقد�س م�ستهدفة‪.‬‬ ‫ولفتت ع�ضو جبهة العمل الإ�سالمي مي�سون دراو�شة يف‬ ‫كلمة لها �أن �أفعال الإدارة الأمريكية والكيان ال�صهيوين لن‬ ‫تزيدنا �إال مت�سكا بق�ضيتنا‪ ،‬و�أن �إرادة املرابطني �أق��وى من‬

‫بنايات تقام هنا �أو هناك‪ ،‬والتي �ستقتلع من كافة الأرا�ضي‬ ‫الفل�سطينية و�أن عملية النقل لن متر هكذا‪.‬‬ ‫وب�ي�ن��ت دراو�� �ش ��ة �أن م��ا ي �ح��دث �أع �ط��ى � �ض��وءا اخ�ضر‬ ‫لالحتالل الإ�سرائيلي بالتمادي �أك�ثر‪ ،‬حيث �سفك الدماء‬ ‫على احل��دود م��ع ع��زة‪ ،‬ومت��ادى يف تهويد امل�سجد الأق�صى‬ ‫و�إنهاءه كخطوة لإقامة الهيكل املزعوم‪ ،‬ومل يقدم االحتالل‬ ‫ل�ه��ذا ال�ف�ع��ل �إال ب�ع��د �أن ر�أى ت �خ��اذل احل �ك��وم��ات العربية‬ ‫وتخليهم عن فل�سطني وامل�سجد الأق�صى‪ ،‬معتربة �أن هذه‬ ‫اخلطوات الأوىل لت�صفية الق�ضية الفل�سطينية وتنفيذ ما‬ ‫يعرف ب�صفقة القرن‪.‬‬


‫‪9‬‬

‫دراســــــــات‬

‫الأربعاء (‪� )16‬أيار (‪ ) 2018‬م ‪ -‬ال�سنة (‪ - )25‬العدد (‪)3949‬‬

‫اختتام أعمال املؤتمر الخامس للدراسات التاريخية «سبعون عاما‬ ‫على نكبة فلسطني‪ :‬الذاكرة والتاريخ»‬ ‫الدوحة‪ -‬املركز العربي لالبحاث ودرا�سة ال�سيا�سات‬ ‫اختتم �أم ����س‪ ،‬االث�ن�ين ‪� 14‬أي ��ار ‪� ،2018‬أع �م��ال امل ��ؤمت��ر اخلام�س‬ ‫للدرا�سات التاريخية «�سبعون ع��ا ًم��ا على نكبة فل�سطني‪ :‬ال��ذاك��رة‬ ‫والتاريخ» الذي يعقده املركز العربي للأبحاث ودرا�سة ال�سيا�سات يف‬ ‫الدوحة‪ .‬ركزت جل�سات اليوم الثالث من امل�ؤمتر على عر�ض جمموعة‬ ‫م��ن امل�شاريع البحثية التي ينفذها امل��رك��ز العربي ح��ول فل�سطني‪.‬‬ ‫بالإ�ضافة �إىل الأ�صداء ووجهات النظر العربية والدولية وال�سياق‬ ‫التاريخي لوعد بلفور‪.‬‬ ‫فل�سطني يف امل�شاريع البحثية للمركز العربي‬ ‫ناق�شت اجلل�سة الأوىل من �أعمال اليوم الثالث للم�ؤمتر التي‬ ‫ر�أ��س�ه��ا حممد ج�م��ال ب ��اروت‪ ،‬م�شاريع بحثية ه��ام��ة ينفذها املركز‬ ‫العربي حول الق�ضية الفل�سطينية؛ �إذ �سلط الباحثون يف عرو�ضهم‬ ‫ال�ضوء على م�شروع ال�شتات الفل�سطيني‪� ،‬إ�ضافة �إىل عر�ض فل�سطني‬ ‫يف امل�ؤ�شر ال�ع��رب��ي‪ .2018-2017‬فقد قدم الباحث يو�سف كرباج بح ًثا‬ ‫بامل�شاركة مع الباحثة حال نوفل‪ ،‬ركزا فيه على النواحي الدميغرافية‬ ‫لل�سكان الفل�سطينيني‪ ،‬فقد �أ�شار كرباج �إىل �أن الدرا�سات ال�سابقة‬ ‫تناولت الأبعاد ال�سيا�سية والتاريخية والثقافية وجانب من حقوق‬ ‫الإن �� �س��ان‪ ،‬يف ح�ين ت��رك��ز درا��س�ت�ه�م��ا ع�ل��ى ت�ق��دمي �أح ��دث امل�ن�ظ��ورات‬ ‫املعتمدة يف درا�سة ال�سكان الفل�سطينيني من ناحية النمو ال�سكاين‬ ‫والهياكل ال�سكانية‪ ،‬وتعمل على حتليل �أعداد الفل�سطينيني اليوم‪ ،‬مع‬ ‫�أن الأرقام غال ًبا غري م�ؤكدة‪ ،‬ويف ظل تنقالت دميوغرافية م�ستمرة‬ ‫عرفتها جتمعات الفل�سطينيني‪� ،‬إذ تغطي الدرا�سة فل�سطيني ال�ضفة‬ ‫الغربية وق�ط��اع غ��زة‪ ،‬والفل�سطينيني داخ��ل اخل��ط الأخ���ض��ر‪،1948‬‬ ‫�إ�ضافة �إىل فل�سطينيي ال�شتات يف دول عربية وغربية‪ ،‬وهنا تكمن‬ ‫القيمة امل�ضافة لهذه الدرا�سة مقارنة بالدرا�سات ال�سابقة‪ .‬خا�صة‬ ‫�أن الدميوغرافيا‪ ،‬ح�سب ر�أي كرباج‪ ،‬مك ّون ا�سرتاتيجي رئي�س لدى‬ ‫الفل�سطينيني يف فل�سطني‪ ،‬فل�سطينيي ‪ 48‬ونتيجة ال���ص��راع بني‬ ‫الإ�سرائيليني والفل�سطينيني‪ .‬وق��د تو�صل كرباج �إىل �أن ال�سنوات‬ ‫الع�شرين الأخ�ي�رة �شهدت وف��رة يف ال��درا��س��ات التي تناولت ال�س ّكان‬ ‫الفل�سطينيني‪� ،‬إال �أن ال��درا� �س��ات ال��دمي�غ��راف�ي��ة ال ت ��زال حم��دودة‬ ‫ج �دًا‪ ،‬با�ستثناء م��ا يتع ّلق ب��دول��ة فل�سطني و�إ��س��رائ�ي��ل؛ وي�ع��ود ذلك‬ ‫ال�ش ّح لأ�سباب عديدة‪ :‬منها �سيا�سية �إ�ضافة �إىل تدنيّ الدعم ملعاهد‬ ‫البحوث وال�صعوبات املنهجية‪ .‬ومع ذلك‪ ،‬تبدو م�س�ألة تعزيز املعرفة‬ ‫بالفل�سطينيني يف العامل �أجمع‪ ،‬ال يف فل�سطني التاريخية فح�سب‪،‬‬ ‫ولكن � ً‬ ‫أي�ضا يف ال�شتات القريب �أو البعيد‪� ،‬أ�سا�سية‪ ،‬وال بد من اعتبارها‬ ‫�أولوية بالن�سبة �إىل الفل�سطينيني �أنف�سهم و�سلطاتهم وبالن�سبة �إىل‬ ‫املجتمع ال��دويل ومنظمات حقوق الإن���س��ان؛ ويجب ت�شجيع �إج��راء‬ ‫التعدادات ال�سكانية �أو امل�سوحات الإح�صائية‪ ،‬كامل�سح الذي ّ‬ ‫خطط له‬ ‫اجلهاز املركزي للإح�صاء الفل�سطيني يف الواليات املتحدة الأمريكية‬ ‫‪ ،‬وال ب ّد من تعميمه على �أماكن �أخرى يف العامل‪.‬‬ ‫ال�ب��اح�ث��ة يف امل��رك��ز ال�ع��رب��ي دان ��ا ال �ك��رد‪ ،‬ف�ق��د ا�ستعر�ضت نتائج‬ ‫امل�ؤ�شر العربي ‪ 2018-2017‬جتاه الق�ضية الفل�سطينية‪ ،‬و�أو�ضحت �أن‬ ‫امل�ؤ�شر العربي هو �أ�ضخم ا�ستطالع للر�أي العام العربي يجريه املركز‬ ‫العربي للأبحاث ودرا��س��ة ال�سيا�سات ب�شكل دوري‪ ،‬بهدف الوقوف‬ ‫على اجتاهات ال��ر�أي العام العربي حول مو�ضوعات عديدة �سيا�سية‬ ‫واقت�صادية واجتماعية‪ ،‬وكذلك الوقوف على اجتاهات ال��ر�أي العام‬ ‫حول ق�ضايا تهم املواطن العربي كالدميقراطية وامل�شاركة ال�سيا�سية‪،‬‬ ‫ومنها الق�ضية الفل�سطينية‪ ،‬وقيا�س م��دى تغري مركزية الق�ضية‬ ‫الفل�سطينية و االع�تراف ب�إ�سرائيل ل��دى ال�شعوب العربية كل عام‬ ‫على �سبيل املثال‪� .‬إ�ضافة �إىل مقارنة الر�أي العام الفل�سطيني بالر�أي‬ ‫ال�ع��ام يف باقي ال��دول العربية‪ .‬و�أك ��دت ال�ك��رد �إىل �أن نتائج امل�ؤ�شر‬ ‫العربي بن�سخته ال�ساد�سة �أ��ش��ارت �إىل �أن معظم العرب ال يوافقون‬ ‫على معاهدات ال�سالم املختلفة املوقعة بني عدد من ال��دول العربية‬ ‫و�إ�سرائيل‪ ،‬وينطبق ذلك على �آراء امل�ستجيبني حيال اتفاقيات �أو�سلو‬ ‫(�إ�سرائيل ومنظمة التحرير الفل�سطينية) ‪ ،‬وكامب ديفيد (�إ�سرائيل‬

‫وم�صر) ووادي عربة (�إ�سرائيل والأردن)‪ .‬كما �أكدت الكرد �أن نتائج‬ ‫امل�ؤ�شر العربي �أ�شارت �إىل �أن �سيا�سات احلكومات ال تعك�س الر�أي العام‬ ‫الذي يعار�ض �إىل حد كبري االعرتاف ب�إ�سرائيل والتطبيع معها‪ .‬كما‬ ‫�أن اجلمهور العربي ب�شكل عام يعرب عن معار�ضته مل�شروع �إ�سرائيل‬ ‫اال�ستيطاين‪-‬اال�ستعماري العن�صري‪ ،‬ال يعار�ض �إ�سرائيل على �أ�س�س‬ ‫دينية وثقافية‪ ،‬وما تزال فل�سطني ق�ضية مهمة للغالبية العظمى من‬ ‫ال�شعوب العربية على الرغم من التحديات الإقليمية الأخرى‪.‬‬ ‫الأ�صداء املحلية والعربية والدولية لوعد بلفور‬ ‫بحثت اجلل�سة الأوىل للم�ؤمتر التي ر�أ�سها عبد الرحيم بنحادة‬ ‫الأ� �ص��داء املحلية والعربية وال��دول�ي��ة لوعد بلفور‪ .‬ويف حديثه عن‬ ‫��ص��در ت�صريح ب�ل�ف��ور يف فل�سطني وج��واره��ا خ�ل�ال ال �ف�ترة ‪-1917‬‬ ‫‪ ،1919‬فقد �أ�شار الباحث جوين من�صور �أن االعتقاد يف تلك الفرتة‪،‬‬ ‫وال يزال‪ ،‬يف بع�ض الأو�ساط الأكادميية وال�سيا�سية يرى ب�أن العرب‬ ‫مل يعرفوا بالت�صريح �إال مت�أخ ًرا‪ ،‬و�أنّ ردودهم جاءت مت�أخرة نتيجة‬ ‫ذلك‪ .‬لكن ما ب ّينته الوثائق والوقائع امليدانية �أنّ العرب عرفوا عن‬ ‫��ص��دور الت�صريح خ�لال �أي ��ام قليلة ج � ًدّا بعد � �ص��دوره‪ ،‬وك��ان��ت لهم‬ ‫ردود فعل متباينة ب�ين م��ن ك��ان م�ستعدًا للمهادنة وامل�لاي�ن��ة‪ ،‬ومن‬ ‫اً‬ ‫ً‬ ‫م�ستقبل‪ .‬وب�ّيمنّ من�صور يف‬ ‫معرت�ضا‪ ،‬لعلمه اليقيني ب�سلبياته‬ ‫كان‬ ‫مداخلته �أن �أطرا ًفا فل�سطينية وعربية عرفت بالت�صريح‪ ،‬وامتلكت‬ ‫ق��درة على حتليل الأح��داث وفهمها ج ّيدًا‪� ،‬إال �أنّ م�ساعي بريطانيا‬ ‫الح�ت��واء ال�ع��رب و�إقناعهم ب�أهمية املنظمة ال�صهيونية ودوره ��ا يف‬ ‫فل�سطني وال�شرق‪ ،‬و�ضرورة التعاون معها‪� ،‬أثر على و�ضع العرب خطة‬ ‫�إ�سرتاتيجية موحدة ملواجهة امل�شروع اال�ستعماري ال�صهيوين امل�ؤلف‬ ‫من حتالف بريطاين– �صهيوين‪.‬‬ ‫واختتم الباحث �صالح ال�شورة اجلل�سة ببحث تطرق فيه �إىل‬ ‫املعاجلة ال�صحفية لت�صريح بلفور وذل��ك من خ�لال ر�صد املواقف‬ ‫الثابتة واملتحولة يف اجلرائد العربية الفل�سطينية التي كانت ت�صدر‬ ‫يف فل�سطني مع بداية �إع�لان الت�صريح ب�شكله الر�سمي �سنة ‪1920‬‬ ‫حتى ه ّبة الرباق عام ‪ ،1929‬ومن بينها «جريدة فل�سطني»‪ ،‬وغريها‬ ‫م��ن اجل��رائ��د الفل�سطينية ال�ت��ي راف�ق��ت ال�ف�ترة الزمنية املبحوثة‬ ‫وعلى �سبيل املثال ال احل�صر‪« :‬جريدة اجلامعة العربية»‪ ،‬و»جريدة‬ ‫ال�ك��رم��ل»‪ ،‬و»ج��ري��دة ل�سان ال�ع��رب» باعتبارها وجهة نظر خمتلفة‪.‬‬ ‫واختتم ال�شورة مداخلته ب��أن اخل��ط ال�صحفي الفل�سطيني حافظ‬ ‫على �صيغة االحتجاجات ال�صحفية على الت�صريح وبقي يدور يف فلك‬ ‫الأقالم امل�ساملة‪ ،‬واكتفى بتقدمي معاجلات �صحفية خجولة‪ ،‬ال تختلف‬ ‫يف نهجها عن النهج ال��ذي دفع باجتاه الدعوة �إىل احل��راك ال�سلمي‬ ‫ونبذ العنف‪.‬‬ ‫وعد بلفور‪ :‬وجهات نظر عربية ودولية‬ ‫كانت وجهات النظر العربية والدولية ح��ول وع��د بلفور و�أث��ره‬ ‫على هجرة الفل�سطينيني من وطنهم‪� ،‬إ�ضافة �إىل الطرح الإ�سرائيلي‬ ‫مل�شروعية بلفور و�شرعيته يف الرواية الإ�سرائيلية وذلك عند امل�ؤرخني‬ ‫الإ�سرائيليني الكال�سيكيني واجل��دد م��ن الق�ضايا الرئي�سية التي‬ ‫بحثها امل�ؤمتر يف اجلل�سة الثالثة التي تر�أ�سها نا�صر �سعيدوين‪.‬‬ ‫�أ�شار الباحث عبد القادر القحطاين حول �أث��ر وعد بلفور على‬ ‫الفل�سطينيني �أنه ومنذ �صدور وعد بلفور ن�شطت احلركة ال�صهيونية‬ ‫بالتعاون مع �سلطات االنتداب الربيطاين على فل�سطني وعملت على‬ ‫تهجري اليهود من بلدان العامل �إىل فل�سطني وف��ق خطة مربجمة‬ ‫لال�ستيالء على �أر���ض فل�سطني و�إرغ��ام الفل�سطينيني على الهجرة‬ ‫من بلدهم‪ .‬و�أ�شار القحطاين ب�أن بريطاين بريطانيا ب�إن�شاء الوطن‬ ‫ال�ق��وم��ي ال �ي �ه��ودي يف فل�سطني‪ ،‬وك ��ان �أرث� ��ر ب�ل�ف��ور وزي ��ر خ��ارج�ي��ة‬ ‫بريطانيا �أكرث املتحم�سني لهذا امل�شروع‪� ،‬إذ كان �أثناء مناق�شة م�س�ألة‬ ‫االنتداب على فل�سطني يف جمل�س العموم الربيطاين ي�صرح اً‬ ‫قائل‪:‬‬ ‫«ال�صهيونية �سواء كانت عادلة �أم ال‪ ،‬ح�سنة �أم �سيئة فهي متجذرة يف‬ ‫تقاليد قدمية‪ ،‬ولها �أهمية �أكرب من رغبات ومعتقدات ‪� 700‬ألف عربي‬ ‫يقطنون هذا البلد العريق»‪.‬‬

‫وعن احلركة العربية بامل�شرق ووعد بلفور ر�صد الباحث فتحي‬ ‫لي�سري ردود �أفعال زعماء احلركة العربية و�أب��رز الفاعلني والهيئات‬ ‫ال�سيا�سية العربية على وعد بلفور غداة �إعالنه وبُعيد ذلك‪� ،‬إ�ضافة‬ ‫�إىل ر��ص��د خلفيات رع��اي��ة الإجن�ل�ي��ز ل�لات���ص��االت ب�ين ق��ادة احلركة‬ ‫العربية و�أب��رز الزعامات ال�صهيونية �آنئذ‪ ،‬وه��ذا ع�لاوة على تعقّب‬ ‫تطورات املواقف وردود الأفعال وفق التقلبات الفل�سطينية والعربية‬ ‫والربيطانية وال��دول�ي��ة‪ .‬وي��رى لي�سري ب ��أن احل��رك��ة العربية �أثناء‬ ‫احل��رب العاملية الأوىل جت�سدت يف م��ا ميكن �أن ن�س ّميه ب�شيء من‬ ‫التج ّوز «اجليل الثاين» من القادة العرب‪ ،‬وهو اجليل الذي يع ّد من‬ ‫�إفرازات «بروتوكول دم�شق»‪ ،‬ذلك احللف الذي ن�ش�أ بني الها�شميني يف‬ ‫احلجاز وطائفة من رجال احلركة القومية العربية يف ال�شام والعراق‬ ‫يف �أيار ‪ .1915‬و�أ�ضاف لي�سري ب�أن هذا الربوتوكول �أتاح ل�شريف مكة‬ ‫احل�سني بن علي و�أبنائه الأربعة وخا�صة في�صل وعبداهلل‪ ،‬وكذا نفر‬ ‫من ال�سيا�سيني ال�سوريني املقيمني يف م�صر تزعّم احلركة العربية‬ ‫والدفاع عن م�صالح العرب ما و�سعهم ذلك‪.‬‬ ‫�أم ��ا ال�ب��اح��ث حم�م��د ح��امت��ي‪ ،‬ف�ق��د �سلط ال���ض��وء يف بحثه على‬ ‫ال�سيا�سيني الإ�سرائيليني الذين �أجمعوا على اعتبار وعد بلفور �ص ًكا‬ ‫قانون ًيا دول ًيا يد�شن مل�سل�سل �إ�صباغ ال�شرعية على امل�شروع ال�صهيوين‪،‬‬ ‫والإق� ��رار بحق اليهود يف �إن���ش��اء دول��ة ع�صرية م�ستقلة‪ ،‬وممار�سة‬ ‫ال�سيادة على �أر���ض فل�سطني‪ .‬وي��رى حامتي ب ��أن ه��ذه الأط��روح��ات‬ ‫التربيرية ظهرت يف كتابات امل��ؤرخ�ين الإ�سرائيليني رواد املدر�سة‬ ‫الكال�سيكية‪ .‬لكن يف املقابل ي�شري حامتي �أن ب��روز جيل جديد من‬ ‫امل�ؤرخني الذين ي�ؤطرون �أنف�سهم يف خانة «امل�ؤرخني اجلدد»‪� ،‬ساعد يف‬ ‫�إعادة قراءة الظروف التي �أحاطت ب�إ�صدار وثيقة بلفور‪.‬‬ ‫ال�سياق التاريخي لوعد بلفور‬ ‫ناق�شت اجلل�سة الأخ�ي�رة م��ن �أع �م��ال ال�ي��وم ال�ث��ال��ث للم�ؤمتر‪،‬‬ ‫وال�ت��ي ر�أ��س�ه��ا عبد احلميد هنية‪ ،‬ث�لاث��ة ج��وان��ب ه��ام��ة جتمع بني‬ ‫ال�سياق التاريخي و��ص�ولاً �إىل الأح��داث الراهنة‪ ،‬مع الرتكيز على‬ ‫احلقوق املدنية يف االن�ت��داب وانتها ًء مب�سرية ال�ع��ودة الفل�سطينية‪.‬‬ ‫قدم الباحث منري فخر الدين بح ًثا يف م�س�ألة الأر���ض خالل فرتة‬ ‫االنتداب الربيطاين على فل�سطني‪ ،‬وقدم الباحث يف مداخلته قراءة‬ ‫جديدة لإطار االنتداب بو�صفه م�شروع بناء كيان اجتماعي‪� -‬سيا�سي‬

‫ثنائي ال�ع��رق��ي‪ /‬القومية‪ ،‬وم��و ّل �دًا ل�صراعات‪ ،‬ذات مالمح بنيوية‬ ‫حمددة‪ ،‬حول معنى احلقوق املدنية واجلمعية وال�سيادة‪ .‬و�سلط فخر‬ ‫الدين ال�ضوء على مو�ضوع اال�ستمرار واالنقطاع يف تاريخ ملكية‬ ‫الأر���ض وال�سيادة‪ ،‬خالل �أواخ��ر احلكم العثماين واالنتداب وال�سياق‬ ‫اال�ستعماري الإ�سرائيلي بعد النكبة‪ .‬واختتم فخر الدين باحلديث‬ ‫ح��ول مو�ضوع الفاعلية ال�سيا�سية الفل�سطينية يف ظ��ل االن�ت��داب‪،‬‬ ‫وتقاطعات الأدوار والت�صورات النخبوية الوطنية وال�شعبية وتبايناتها‬ ‫مل�س�ألة احلقوق يف الأر�ض وال�سيادة لدى الفل�سطينيني‪.‬‬ ‫�أم��ا الباحث ال�ه��ادي ج�لاب‪ ،‬فتناول �سياق الن�شاط ال�صهيوين‬ ‫يف تون�س ‪ ،191-1917‬و�أ�شار �أن تون�س كانت عند �صدور وعد بلفور‬ ‫م�ستعمرة فرن�سية‪ ،‬وك��ان��ت تعاين م��ن تبعات ذل��ك اال�ستعمار ومن‬ ‫ت ��أث�يرات احل��رب العاملية الأوىل‪ ،‬ويف ه��ذه الظرفية وعندما كانت‬ ‫احل��رب على � ّأ�شدّها �أ��ص��در بلفور وع��ده‪ .‬و�أ��ض��اف ج�لاب ب ��أن الوعد‬ ‫ميثل نقطة حت ّول يف ن�شاط احلركة ال�صهيونية‪ .‬و�أن �سنة ‪ 1918‬تكثف‬ ‫فيها الن�شاط ال�صهيوين بتون�س‪ .‬واختتم ج�لاب مداخلته بر�صد‬ ‫امل�صالح الإدارية والأمنية الفرن�سية بتون�س والنمو ومنوها وتن�سيقها‬ ‫للعمل بني اجلمعيات ال�صهيونية بتون�س ونظرياتها بالدول الأخرى‪،‬‬ ‫و�أ�ضاف �أن اليهود هم من ا�ستفادوا من احلرب العاملية الأوىل بينما‬ ‫دف��ع التون�سيون والفرن�سيون املقيمون بتون�س ثم ًنا غ��ال� ًي��ا لتلك‬ ‫احلرب‪ ،‬وذلك نظ ًرا لنهب عدد من املتاجر وتخريبها بتون�س و�سو�سة‬ ‫والقريوان و�صفاق�س وباجة وغريها‪.‬‬ ‫اهتمت �آيات حمدان مب�سرية العودة الفل�سطينية‪ .‬و�أ�شارت �أن وعد‬ ‫بلفور والنكبة ك�أحداث م�ؤ�س�سة يف الذاكرة الفل�سطينية‪ ،‬حتولت اليوم‬ ‫ويف ذكرى �إحيائها �إىل مناذج للتعبئة واالحتجاج يف حماولة لت�أكيد‬ ‫ح��ق الفل�سطينيني برفع الظلم التاريخي ال��ذي وق��ع على ال�شعب‬ ‫الفل�سطيني نتيجة لهذين احلدثني‪ .‬ور�أت حمدان �أن هذين احلدثني‬ ‫�أ�ضحوا طاب ًعا فلكلور ًيا نتيجة اخلطاب الر�سمي الفل�سطيني الذي‬ ‫بد�أ باالنزياح يف الرواية التاريخية الفل�سطينية وت�أ�سي�سها يف �إطار‬ ‫االحتالل عام ‪ 1967‬مبا يخدم واقع حل الدولتني وما ي�سمى بعملية‬ ‫«الت�سوية»‪ .‬وت�شري حمدان �أن هذين احلدثني عملوا على م�أ�س�سة‬ ‫ال��ذاك��رة الفل�سطينية م��ن خ�لال ت�شييد �أم��اك��ن ج��دي��دة «ل�ل��ذاك��رة»‪،‬‬ ‫وامل �ك��ان اجل��دي��د ه�ن��ا‪ ،‬املتحف الفل�سطيني‪ ،‬ال��ذي �أ��س�ه��م يف ت�شييد‬ ‫الذاكرة يف املكان‪.‬‬


‫‪10‬‬

‫الأربعاء (‪� )16‬أيار (‪ ) 2018‬م ‪ -‬ال�سنة (‪ - )25‬العدد (‪)3949‬‬

‫�إع������������ل�����������ان������������������������ات‬


‫‪11‬‬

‫‪assabeelsports@yahoo.com‬‬

‫الجزيرة يحقق إنجازا آسيويا ويتطلع‬ ‫إىل إحراز اللقب‬ ‫عمان‪ -‬ال�سبيل‬ ‫حقق فريق نادي اجلزيرة اجنازا غري م�سبوق‪،‬‬ ‫بت�أهله ل�ل�م�ب��اراة النهائية ملنطقة غ��رب �آ��س�ي��ا يف‬ ‫بطولة كا�س االحتاد اال�سيوي لكرة القدم‪.‬‬ ‫وج� ��اء ت ��أه��ل اجل ��زي ��رة ب �ع��د ف� ��وزه مب�ج�م��وع‬ ‫مباراتي ال��ذه��اب والإي ��اب ب��ال��دور ن�صف النهائي‬ ‫على فريق النادي الفي�صلي‪.‬‬ ‫واح�ت�ف�ل��ت ج�م��اه�ير ن ��ادي اجل��زي��رة بو�صول‬ ‫ف��ري�ق�ه��ا �إىل ه ��ذا ال � ��دور امل �ت �ق��دم م��ن ال�ب�ط��ول��ة‬ ‫الآ�سيوية ال��ذي مل ي�سبق للفريق �أن و�صل �إليه‪،‬‬ ‫م��ا �أب �ق��اه ع�ل��ى ب�ع��د خ�ط��وت�ين م��ن ال �ف��وز باللقب‬ ‫اال� �س �ي��وي‪ .‬و�سيلتقي اجل��زي��رة يف م �ب��اراة نهائي‬ ‫منطقة غ��رب �آ��س�ي��ا م��ع ال�ف��ائ��ز م��ن م �ب��اراة القوة‬ ‫اجلوية العراقي والعهد اللبناين‪ ،‬لينتقل الفائز‬ ‫مل��واج�ه��ة بطل ��ش��رق �آ��س�ي��ا يف م �ب��اراة نهائي كا�س‬ ‫االحتاد اال�سيوي‪.‬‬ ‫و�أ� �ش��ادت جماهري اجل��زي��رة ب� ��أداء فريقها يف‬

‫مباراة الت�أهل �أم��ام الفي�صلي التي انتهت ل�صالح‬ ‫اجلزيرة ‪ ،0-1‬م�ؤكدين �أن الالعبني قدموا عر�ضا‬ ‫جيدا وقويا كلل بتحقيق الفوز‪ .‬واعترب جنم فريق‬ ‫اجلزيرة ال�سابق مازن ال�صغري �أن فريقه ا�ستحق‬ ‫ال�ت��أه��ل لهذه امل��رح�ل��ة‪ ،‬م��ا يعزز حظوظه ب��إح��راز‬ ‫اللقب اال�سيوي‪.‬‬ ‫و�أ� �ش��ار ال�صغري يف ت�صريح ل �ـ(ب�ترا) �إىل �أن‬ ‫الفريق ق��دم عرو�ضا جيدة يف املباريات ال�سابقة‪،‬‬ ‫توجها بالفوز على الفي�صلي‪ ،‬بانتظار االق�تراب‬ ‫�أكرث من اللقب اال�سيوي‪.‬‬ ‫ولفت الالعب ال�سابق �إىل �أن الفريق �سيح�صل‬ ‫على مكاف�آت مالية جمزية بعد و�صوله �إىل هذه‬ ‫املرحلة‪ ،‬بانتظار ر�صد مزيد من املكاف�آت يف حال‬ ‫التقدم �أك�ثر نحو اللقب ال��ذي تبلغ جائزته ‪5‬ر‪1‬‬ ‫مليون دوالر‪.‬‬ ‫ي�شار �إىل �أن ف��ري��ق الفي�صلي �سبق و�أن فاز‬ ‫بلقب كا�س االحت��اد اال�سيوي مرتني‪ ،‬فيما فاز به‬ ‫فريق �شباب الأردن مرة واحدة‪.‬‬

‫الأربعاء (‪� )16‬أيار (‪ ) 2018‬م ‪ -‬ال�سنة (‪ - )25‬العدد (‪)3949‬‬

‫�إلغاء ودية ال�صني وان�ضمام البلجيكي فيتال وال�سلوفاكي فين�سيل للجهاز الفني ملنتخب الكرة‬

‫إعالن قائمة منتخب «النشامى» واستدعاء‬ ‫سياج للمرة األوىل‬

‫نادي العقبة يكافئ العبيه بمناسبة‬ ‫الثبات يف دوري املحرتفني‬ ‫عمان‪ -‬ال�سبيل‬ ‫�أعلنت �إدارة ن��ادي العقبة عن مكاف�آت مالية‬ ‫وحفل تكرميي لالعبي فريق كرة القدم‪ ،‬مبنا�سبة‬ ‫ثبات الفريق يف دوري املنا�صري للمحرتفني‪.‬‬ ‫وا�ستدعت �إدارة النادي الالعبني واجلهازين‬ ‫الفني والإداري‪ ،‬للتواجد يف مدينة العقبة‪ ،‬اعتبارا‬ ‫م��ن االث�ن�ين‪ ،‬للتنزه واال�ستجمام ح�ت��ى‪ ،‬على �أن‬ ‫يت�ضمن ه��ذا التجمع توزيع املكاف�آت املالية‪ ،‬بعد‬ ‫جن��اح ال�ف��ري��ق يف احل �ف��اظ ع�ل��ى م�ق�ع��ده يف دوري‬ ‫املحرتفني يف �أول م�شاركة للفريق يف هذا الدوري‪.‬‬ ‫و��س�ب��ق و�أن �أع �ل �ن��ت �إدارة ن ��ادي ال�ع�ق�ب��ة عن‬

‫تخ�صي�ص مبالغ مالية جمزية لكل العب‪ ،‬يف حال‬ ‫الثبات وهو ما حتقق بعد مناف�سة �شر�سة بني �أكرث‬ ‫من ‪ 5‬فرق كانت مهددة بالهبوط �إىل م�صاف �أندية‬ ‫الدرجة الأوىل‪ ،‬قبل �أن تف�ضي النتائج �إىل هبوط‬ ‫فريقي الريموك ومن�شية بني ح�سن‪ ،‬وجناة فرق‬ ‫البقعة والعقبة واحل�سني اربد‪.‬‬ ‫ف ��ري ��ق ال �ع �ق �ب��ة ال� � ��ذي ي �ع��د اغ� �ل ��ب الع �ب �ي��ه‬ ‫م��ن العا�صمة ع�م��ان وال ��زرق ��اء‪� � ،‬ش��ارك يف دوري‬ ‫امل�ح�ترف�ين لأول م��رة يف امل��و��س��م احل ��ايل ‪-2017‬‬ ‫‪ ،2018‬حيث حل يف املركز التا�سع بر�صيد ‪ 22‬نقطة‪،‬‬ ‫وب��ال�ت��ايل احل�ف��اظ على مقعده بانتظار الظهور‬ ‫جمددا يف دوري املحرتفني يف املو�سم املقبل‪.‬‬

‫اتحاد كرة اليد يضع خطة لتطوير‬ ‫اللعبة بمواهب واعدة‬ ‫عمان‪ -‬ال�سبيل‬ ‫ك�شف احت��اد ك��رة اليد ع��ن خطته يف تطوير‬ ‫اللعبة من خالل الالعبني الواعدين واملوهوبني‬ ‫املنت�شرين يف جميع �أنحاء اململكة‪.‬‬ ‫و�أ�شار رئي�س احتاد كرة اليد الدكتور تي�سري‬ ‫املن�سي �إىل �أن اخلطوات العملية ب��د�أت من خالل‬ ‫�إن���ش��اء ع�شرين م��رك��زا ل�ل��واع��دي��ن وال��واع��دات يف‬ ‫خم�ت�ل��ف �أن �ح��اء امل�م�ل�ك��ة‪ ،‬ب �ه��دف م�ت��اب�ع��ة امل��واه��ب‬ ‫يف ج�م�ي��ع امل �ن��اط��ق‪ ،‬ق �ب��ل ا��س�ت�ق�ط��اب�ه��م ل�ل�أن��دي��ة‬ ‫واملنتخبات‪.‬‬ ‫وقال رئي�س االحتاد لـ(برتا) «عقدنا اجتماعا‬ ‫حل ��وايل ‪ 600‬الع ��ب والع �ب��ة م��ن ال��واع��دي��ن من‬ ‫خمتلف مراكز الواعدين املنت�شرة يف حمافظات‬

‫امل �م �ل �ك��ة‪ ،‬يف خ �ط ��وة ت �ه ��دف �إىل االط �ل ��اع ع�ل��ى‬ ‫�أداء جن ��وم امل���س�ت�ق�ب��ل وال �ت �ع��رف ع�ل��ى م��واه�ب�ه��م‬ ‫وم�ستوياتهم‪� ،‬سعيا لال�ستفادة م��ن ك��ل موهبة‬ ‫قادرة على التميز»‪.‬‬ ‫و�أ� �ض��اف‪� :‬سنتجه لت�شكيل ح��وايل ‪ 32‬فريقا‬ ‫من الواعدين‪ ،‬و�سنعقد لهم تدريبات �ضمن برامج‬ ‫حم ��ددة‪ ،‬ق�ب��ل �أن ن�خ�ت��ار ف��ري�ق��ا ي���ش��ارك يف دوري‬ ‫النا�شئني‪ ،‬ومن ثم نبد�أ بر�صد كل موهبة قادرة‬ ‫على التميز ال�ستثمارها الحقا يف املنتخبات‪.‬‬ ‫و�أك��د املن�سي �أن احت��اد كرة اليد يعمل بخطة‬ ‫�إ�سرتاتيجية تهدف �إىل بناء منتخبات و�أندية يف‬ ‫امل�ستقبل ق��ادرة على املناف�سة والت�ألق يف املحافل‬ ‫اخلارجية‪ ،‬مبديا تفا�ؤله بعودة قوية لكرة اليد يف‬ ‫الفرتة املقبلة‪.‬‬

‫املدير الفني للمنتخب جمال �أبو عابد (ي�سارا) يو�ضح عديد النقاط خالل امل�ؤمتر ال�صحفي �أم�س‬

‫عمان‪ -‬ال�سبيل‬ ‫�أعلن اجلهاز الفني للمنتخب الوطني بقيادة جمال‬ ‫�أبو عابد‪ ،‬قائمة الن�شامى ملواجهة قرب�ص ودياً يف ‪ 20‬من‬ ‫�شهر �أيار اجلاري على �ستاد عمان الدويل‪.‬‬ ‫جاء ذلك خالل امل�ؤمتر ال�صحفي الذي عقده املدير‬ ‫الفني للن�شامى �أم����س يف مقر االحت ��اد بح�ضور ع�ضو‬ ‫الهيئة التنفيذية حممد املحارمة والأم�ين العام �سيزار‬ ‫��ص��وب��ر وح���ش��د م��ن و��س��ائ��ل الإع �ل�ام املحلية وال�ع��رب�ي��ة‪،‬‬ ‫و�أداره امل�ست�شار الإعالمي لالحتاد اجمد املجايل‪ ،‬حيث‬ ‫�أعلن �أب��و عابد عن ا�ستدعاء ‪ 23‬العباً ملواجهة قرب�ص‬ ‫ودي �اً‪ ،‬م��ؤك��داً يف الوقت نف�سه �إل�غ��اء امل�ب��اراة ال��ودي��ة �أم��ام‬ ‫ال�صني والتي كانت مقررة يف ‪ 26‬اجلاري‪.‬‬ ‫و�ضمت القائمة الالعبني‪ :‬عامر �شفيع‪ ،‬معتز يا�سني‪،‬‬ ‫احمد عبد ال�ستار‪ ،‬طارق خطاب‪ ،‬ان�س بني يا�سني‪ ،‬براء‬ ‫مرعي‪ ،‬ي��زن ال�ع��رب‪ ،‬حممد ال��دم�يري‪� ،‬إبراهيم دل��دوم‪،‬‬ ‫ع��دي زه ��ران‪� ،‬إح���س��ان ح��داد‪ ،‬عبيدة ال�سمارنة‪ ،‬رجائي‬ ‫عايد‪ ،‬احمد �سمري‪ ،‬بهاء عبد الرحمن‪ ،‬خليل بني عطية‪،‬‬ ‫يو�سف النرب‪ ،‬مو�سى التعمري‪ ،‬يو�سف الروا�شدة‪ ،‬يا�سني‬ ‫البخيت‪ ،‬يزن ثلجي‪ ،‬حمزة الدردور وجيمي �سياج‪.‬‬ ‫وحت��دث �أب��و عابد ع��ن ا�ستدعاء املهاجم �سياج (‪23‬‬ ‫� �س �ن��ة) لأول م ��رة ال� ��ذي ي�ل�ع��ب ك ��ر�أ� ��س ح��رب��ة يف ن��ادي‬ ‫اوكوالهاما �سيتي الأمريكي‪ ،‬م�ؤكداً �أن اجلهاز الفني قام‬ ‫مبتابعته خالل الفرتة املا�ضية وقد م�ستويات مميزة‪ ،‬ما‬ ‫يتطلب �ضمه ملع�سكر الن�شامى ومراقبته عن قرب‪.‬‬ ‫كما �أ�شار �إىل ا�ستبعاد بع�ض الالعبني عن التجمع‬ ‫احل ��ايل ل �ظ��روف خم�ت�ل�ف��ة‪ ،‬الأم ��ر ال ��ذي ين�سحب على‬ ‫م��ال��ك ع�ب��د ال �ه��ادي وج�ن��وث��ان متيمي الرت�ب��اط�ه�م��ا مع‬ ‫ناديهما يف ال�ي��ون��ان وال���س��وي��د‪ ،‬وم�صعب ال�ل�ح��ام ال��ذي‬ ‫ي�ستعد لالمتحانات النهائية يف جامعته‪ ،‬و�سعيد مرجان‬

‫امل�ت��واج��د ح��ال�ي�اً خ��ارج ال �ب�لاد‪ ،‬وغ�يره��م م��ن الالعبني‪،‬‬ ‫“ما ي��زال �أم��ام�ن��ا ال��وق��ت ال�ك��ايف قبل اال�ستقرار على‬ ‫الت�شكيلة النهائية خلو�ض ك�أ�س �آ�سيا مطلع العام ‪2019‬‬ ‫يف الإم� ��ارات‪ ..‬نتطلع لإع�ط��اء الفر�صة لأك�بر ع��دد من‬ ‫ال�لاع�ب�ين م��ع احل �ف��اظ ع�ل��ى ال �ق��وام الرئي�سي ملنتخب‬ ‫الن�شامى”‪.‬‬ ‫وك�شف �أبو عابد عن �إلغاء املباراة الودية �أمام ال�صني‬ ‫على �ضوء �إ�صرار �أ�صحاب الأر�ض �إقامة املباراة يف مدينة‬ ‫ج�ي��ان‪ ،‬الأم ��ر ال��ذي ي��زي��د م�شقة الرحلة وي��ؤث��ر ب�شكل‬ ‫مبا�شر على برنامج التدريبات يف ال�صني‪.‬‬ ‫و�أ��ض��اف‪ :‬اتفقنا �سابقاً على �إق��ام��ة امل�ب��اراة يف املدن‬ ‫الرئي�سية الثالث بال�صني –بكني‪ ،‬جوانزو �أو �شنجهاي‪،-‬‬ ‫وعلى �أن يبد�أ اللقاء بعد وقت كاف من موعد الإفطار‬ ‫هناك‪ ،‬لكن االحت��اد ال�صيني اختار توقيت ومدينة غري‬ ‫منا�سبة‪ ..‬وبعد مفاو�ضات متوا�صلة‪ ،‬تو�صلنا �إىل اتفاق‬ ‫�إلغاء املع�سكر واالكتفاء بودية قرب�ص‪.‬‬ ‫وحول توقيت جتمع املنتخب بعد نهاية مو�سم طويل‪،‬‬ ‫قال‪ :‬خ�ضعت الأندية لفرتة راحة ال�شهر املا�ضي امتدت‬ ‫لنحو ‪ 45‬ي��وم�اً خ�لال ا�ست�ضافة ك��أ���س �آ��س�ي��ا لل�سيدات‬ ‫بالعا�صمة عمان‪ ،‬ما منح كافة الالعبني الفر�صة الكافية‬ ‫لال�ستعداد مع فرقهم بعيداً عن �ضغط املباريات‪ ،‬الأمر‬ ‫الذي ال يحملهم �ضغطاً �إ�ضافيا خالل مع�سكر الن�شامى‬ ‫والذي ميتد خلم�سة �أيام فقط‪.‬‬ ‫و�أع�ل��ن �أب��و ع��اب��د ان�ضمام امل ��درب البلجيكي فيتال‬ ‫بروكلمانز (‪� 54‬سنة) �إىل اجل�ه��از الفني ك�م��درب ع��ام‪،‬‬ ‫وال�سلوفاكي اليك�ساندر فين�سيل (‪� 51‬سنة) مدرباً حلرا�س‬ ‫املرمى‪.‬‬ ‫وا�ستعر�ض امل��دي��ر الفني ال���س�يرة ال��ذات�ي��ة لفيتال‬ ‫الذي عمل كمدرب عام للمنتخب البلجيكي خالل الفرتة‬ ‫املا�ضية و لـ‪ 49‬مباراة دولية من بينها مونديال الربازيل‬

‫‪ 2014‬ويورو ‪ ،2016‬حيث و�صل مع بلجيكا �إىل ربع نهائي‬ ‫ك�أ�س العامل ونهائيات �أوروبا‪ ،‬حمققاً نتائج الفتة للغاية‪.‬‬ ‫يف املقابل‪ ،‬يحظى فين�سل ب�سرية ذاتية كبرية �أي�ضا‬ ‫مع نادي �سرتا�سبورج الفرن�سي كالعب ومدرباً للحرا�س‪،‬‬ ‫�إىل جانب اعتماده كمحا�ضر دويل لدى الفيفا واالحتاد‬ ‫الأوروبي والآ�سيوي لت�أهيل مدربي حرا�س املرمى‪.‬‬ ‫وا�ستعر�ض املدير الفني خطة �إعداد الن�شامى لك�أ�س‬ ‫�آ�سيا ابتدا ًء من �أيلول القادم بلقاء البحرين ودي�اً يف ‪6‬‬ ‫�أي�ل��ول ال�ق��ادم بالعا�صمة ع�م��ان‪ ،‬ث��م مواجهة ُع�م��ان بعد‬ ‫خم�سة �أيام‪.‬‬ ‫ويعاود املنتخب جتمعه يف ت�شرين �أول بلقاء �ألبانيا‬ ‫يف الع�شر م��ن ال�شهر مبدينة ت�يران��ا‪ ،‬ث��م ك��روات�ي��ا بعد‬ ‫خم�سة �أي��ام يف زغ��رب‪ ،‬على �أن يدخل املنتخب مع�سكراً‬ ‫جديداً يف ت�شرين الثاين يتخلله مباراتني وديتني �أي�ضا‪.‬‬ ‫وي�ب��د�أ الن�شامى مرحلة الإع ��داد الأخ�ي�رة يف الأول‬ ‫من كانون �أول وحتى اخلام�س من كانون الثاين موعد‬ ‫انطالق البطولة‪.‬‬ ‫وتت�ضمن املرحلة �إقامة ثالث مباريات ودية حملية‬ ‫وخ��ارج�ي��ة قبل التوجه يف ‪ 31‬ك��ان��ون �أول �إىل الإم ��ارات‬ ‫للم�شاركة يف البطولة‪.‬‬ ‫وب � ��د�أ امل �ن �ت �خ��ب ت��دري �ب��ات��ه م �� �س��اء �أم� �� ��س ب���ص�ف��وف‬ ‫م�ن�ق��و��ص��ة‪ ،‬ح�ي��ث ينتظر �أن تكتمل ال���ص�ف��وف ال�سبت‬ ‫القادم بعد املباراة النهائية لك�أ�س الأردن‪ ،‬قبل �أن يخو�ض‬ ‫الن�شامى لقاء قرب�ص عند احلادية ع�شرة م�ساء الأحد‬ ‫املقبل على �ستاد عمان‪.‬‬ ‫يذكر �أن املنتخب الوطني ا�ستقر يف املجموعة الثانية‬ ‫يف ال�ن�ه��ائ�ي��ات الآ��س�ي��وي��ة �إىل ج��ان��ب ا��س�ترال�ي��ا و��س��وري��ا‬ ‫وفل�سطني‪.‬‬

‫الدوري األوروبي‪ ..‬اللقب بني اتلتيكو مدريد املرشح‬ ‫و «مضيفه» مرسيليا‬ ‫ال�سبيل‪ -‬وكاالت‬ ‫يبحث اتلتيكو م��دري��د اال��س�ب��اين ع��ن و��ض��ع حد‬ ‫لنح�س املباريات النهائية يف امل�سابقات القارية‪ ،‬عندما‬ ‫يخو�ض مواجهة مر�سيليا الفرن�سي اليوم يف مدينة‬ ‫ل�ي��ون الفرن�سية مر�شحا للفوز يف م�سابقة ال��دوري‬ ‫الأوروبي «يوروبا ليغ» يف كرة القدم‪.‬‬ ‫خ�سر �أتلتيكو نهائي دوري �أبطال �أوروب��ا ‪ 2014‬يف‬ ‫الوقت الإ�ضايف �أمام جاره ريال مدريد و�أهدر تتويجا‬ ‫�أك�ي��دا يف ال��وق��ت الأ��ص�ل��ي‪ ،‬ث��م خ�سر اللقب �ضد ري��ال‬ ‫�أي�ضا يف ‪ 2016‬بركالت الرتجيح‪.‬‬ ‫وب �ع ��د �إق �� �ص��ائ��ه امل �ف��اج��ئ م ��ن دور امل �ج �م��وع��ات‬ ‫للم�سابقة القارية الأوىل ه��ذا املو�سم‪ ،‬ا�ضطر العبو‬ ‫امل� ��درب الأرج�ن�ت�ي�ن��ي دي�ي�غ��و �سيميوين �إىل االن�ت�ق��ال‬ ‫مل�سابقة رديفة هي «يوروبا ليغ» (ك�أ�س االحتاد الأوروبي‬ ‫�سابقا)‪.‬‬ ‫ويتطلع اتلتيكو‪ ،‬الباحث عن لقب �أول بعد الدوري‬ ‫املحلي يف ‪ ،2014‬للتتويج يف امل�سابقة للمرة الثالثة بعد‬ ‫‪ 2010‬على ح�ساب ف��ول�ه��ام االن�ك�ل�ي��زي (‪ )1-2‬و‪2012‬‬ ‫�ضد اتلتيك بلباو اال�سباين (‪�-3‬صفر) حتت �إ�شراف‬ ‫�سيميوين‪.‬‬ ‫وق��ال ظهري اتلتيكو خ��وان ف��ران لإذاع��ة «ماركا»‪:‬‬ ‫«نتوق للمباراة النهائية‪ .‬مع ‪+‬ال ت�شولو‪�( +‬سيميوين)‬ ‫ت�غ�يرت �أم ��ور ك�ث�يرة يف اتلتيكو‪ .‬ك��ل م��ا اخ�ت�برن��اه يف‬ ‫ال�سنوات القليلة املا�ضية‪� ،‬سنتذكره �إىل الأبد‪� .‬آمل يف‬ ‫�إحراز ميدالية �صغرية جديدة»‪.‬‬ ‫و��س�ي�ك��ون ال�ل�ق��ب الأول‪ ،‬ورمب ��ا الأخ �ي��ر‪ ،‬ملهاجم‬ ‫اتلتيكو الدويل الفرن�سي �أنطوان غريزمان الذي ن�ش�أ‬ ‫بالقرب من مدينة ليون م�ضيفة املباراة وعا�ش معظم‬ ‫حياته االحرتافية يف ا�سبانيا‪.‬‬ ‫وان�ضم غريزمان من ريال �سو�سييداد بعد تتويج‬ ‫اتلتيكو بلقب ال��دوري يف ‪ ،2014‬وه��و ي��أم��ل يف �إح��راز‬ ‫ميدالية مع «كولت�شونريو�س» قبل انتقاله املحتمل �إىل‬ ‫بر�شلونة‪.‬‬ ‫ويقود غريزمان والربازيلي الأ�صل دييغو كو�ستا‬ ‫هجوم اتلتيكو يف ل�ي��ون‪ ،‬حيث خ�سر فريق العا�صمة‬ ‫اال�سبانية نهائي ك�أ�س الك�ؤو�س الأوروب�ي��ة (�ألغيت يف‬ ‫‪� )1999‬أم ��ام دي�ن��ام��و كييف الأوك� ��راين يف ‪ 1986‬على‬ ‫ملعب «جريالن» القدمي‪.‬‬ ‫ويغيب عن اتلتيكو‪ ،‬و�صيف الدوري اال�سباين وراء‬

‫املهاجم الفرن�سي انطوان غريزمان خالل مواجهة فريقه اتلتيكو مدريد اال�سباين مع ار�سنال االنكليزي يف ن�صف نهائي الدوري االوروبي‬

‫بر�شلونة البطل‪ ،‬مدربه �سيميوين الذي توىل تدريبه‬ ‫قبل �سبع �سنوات‪ ،‬وذل��ك ب�سبب �إيقافه �أرب��ع مباريات‬ ‫ل�ط��رده واه��ان�ت��ه احلكم يف ذه��اب ن�صف النهائي �ضد‬ ‫ار�سنال االنكليزي‪.‬‬ ‫ �أف�ضلية الأر�ض ‪-‬‬‫على غرار اتلتيكو املت�أهل �إىل النهائي على ح�ساب‬ ‫ار� �س �ن��ال وم ��درب ��ه ال�ف��رن���س��ي ار� �س�ي�ن ف�ي�ن�غ��ر‪ ،‬تقهقر‬ ‫مر�سيليا كثريا يف املباريات النهائية با�ستثناء واحدة‪.‬‬

‫�أبناء املتو�سط منحوا لقب امل�سابقة القارية الوحيد‬ ‫لفرن�سا عام ‪ 1993‬حتت �إ�شراف رئي�سهم اجلديل برنار‬ ‫تابي‪ ،‬لكن من �أ�صل �أرب��ع مباريات نهائية خ�سروا يف‬ ‫ثالث منا�سبات‪.‬‬ ‫�سقط مر�سيليا يف النهائي عامي ‪ 1999‬و‪� 2004‬أمام‬ ‫بارما الإيطايل (�صفر‪ )3-‬وفالن�سيا الإ�سباين (�صفر‪-‬‬ ‫‪ )2‬تواليا‪ ،‬بالإ�ضافة �إىل امل�سابقة الأوىل يف ‪� 1991‬أمام‬ ‫النجم الأحمر اليوغو�ساليف‪.‬‬

‫ومل يكن بلوغ فريق املدرب رودي غار�سيا النهائي‬ ‫متوقعا هذه املرة‪� ،‬إذ ا�ستهل م�شاركته يف البطولة من‬ ‫�أدوارها التمهيدية يف متوز املا�ضي‪.‬‬ ‫ل �ك��ن ب �ع��د ان� �ت� ��� �ص ��ارات ع �ل��ى الي� �ب ��زي ��غ الأمل� � ��اين‬ ‫و��س��ال��زب��ورغ النم�ساوي يف رب��ع ون�صف النهائي‪ ،‬بات‬ ‫مر�سيليا وجمهوره ال�شغوف على مقربة م��ن �إح��راز‬ ‫اللقب‪.‬‬ ‫ق��ال جن��م و�سطه دمي�ي�تري باييت ملوقع االحت��اد‬

‫الأوروبي «الذين فازوا يف دوري �أبطال �أوروبا يف ‪1993‬‬ ‫ه��م مبثابة الأب �ط��ال حتى الآن‪ ،‬الن ه��ذا االجن ��از مل‬ ‫ينجح �أحد بتكراره»‪.‬‬ ‫وت��اب��ع «ن�ع��رف م��دى �صعوبة الأم��ر‪ .‬بالطبع هذا‬ ‫عامل حمفز �إ�ضايف‪ ،‬و�إذا فزنا بالنهائي �ستكتب �أ�سما�ؤنا‬ ‫يف تاريخ النادي»‪.‬‬ ‫ويف موازاة النهائي‪ ،‬يكافح مر�سيليا حلجز موقع‬ ‫م�ؤهل من ال��دوري الفرن�سي �إىل دوري �أبطال �أوروب��ا‬ ‫وهي م�سابقة قد يبلغها الأربعاء بحال تخطيه اتلتيكو‪،‬‬ ‫�إذ ين�ص نظام البطولة على منح الفائز بطاقة الت�أهل‬ ‫�إىل دوري الأبطال‪.‬‬ ‫لكن الفريق الأزرق والأبي�ض مدرك ل�صالبة دفاع‬ ‫اتلتيكو‪ ،‬فقال مهاجمه املت�ألق راهنا فلوريان توفان‬ ‫ل�صحيفة «ليكيب» الفرن�سية «هم فريق كبري‪ ،‬فريق‬ ‫ممتاز مع العبني رائعني وم��درب رائ��ع‪ .‬هم معتادون‬ ‫على خو�ض املباريات الأوروبية الكربى‪ .‬هم مر�شحون‬ ‫ب�شكل وا�ضح لكن �سنقوم بكل �شيء لن�صنع املفاج�أة»‪.‬‬ ‫وبرغم تر�شيح اتلتيكو للقب‪ ،‬قال الفرن�سي زين‬ ‫ال��دي��ن زي��دان م��درب ري��ال م��دري��د اال�سباين وامل��ول��ود‬ ‫يف مر�سيليا �أن الأخ�ير ميكنه �إح��راز اللقب «مبقدور‬ ‫مر�سيليا الفوز‪ .‬بلوغ النهائي اجن��از كبري‪ ،‬لقد لعبوا‬ ‫جيدا‪ .‬تفا�صيل �صغرية حتدد النهائي‪ .‬ال ن�صائح لدي‬ ‫لتقدميها لكن اعتقد �أنهم ميلكون الفر�صة»‪.‬‬ ‫ويبدو باييت «متفائال» لتخطي �إ�صابة ع�ضلية‬ ‫طفيفة يف م�ب��اراة �سينتقل مل�شاهدتها ‪ 11500‬م�شجع‬ ‫جنوبي‪ ،‬حيث تتخذ ق��وى الأم��ن حذرها من �إمكانية‬ ‫ح��دوث �أعمال �شغب بني اجلماهري ال�ل��دودة ملر�سيليا‬ ‫وليون امل�ضيفة‪.‬‬ ‫ومنذ بلوغ مر�سيليا النهائي‪ ،‬تهجمت جماهريه‬ ‫على ليون ورئي�سه جان‪-‬مي�شال �أوال�س قائلة «�سن�سحق‬ ‫منزلكم»‪.‬‬ ‫و�ستن�شر ال�شرطة ‪� 1250‬شرطيا يف املدينة وحول‬ ‫ملعب «غروباما» حيث �ستقام املباراة ال�ساعة التا�سعة‬ ‫�إال ربعا بالتوقيت املحلي (‪ 18,45‬ت غ)‪.‬‬ ‫والتقى الفريقان مرة يتيمة يف البطوالت القارية‪،‬‬ ‫ففاز اتلتيكو على �أر�ضه ‪ 1-2‬يف دور املجموعات �ضمن‬ ‫دوري الأبطال يف مو�سم ‪ 2009‬قبل �أن يتعادال �سلبا يف‬ ‫مر�سيليا‪.‬‬


‫‪12‬‬

‫الأخ�������������������ي������������������رة‬

‫الأربعاء (‪� )16‬أيار (‪ ) 2018‬م ‪ -‬ال�سنة (‪ - )25‬العدد (‪)3949‬‬

‫حممد حمي�سن‬ ‫إضاءة‬

‫شهداء يحملون شهداء‬ ‫اعتلى كر�سيه املتحرك وامت�شق مقالعه وبع�ض احلجارة التي �صادفها‬ ‫�أمامه‪ ،‬وم�ضى �شماال حيث الأ�سالك ال�شائكة التي تف�صله عن قريته امل�سروقة‬ ‫بع�ض الكيلومرتات‪.‬‬ ‫ال�شهيد مبتور القدمني فادي �أبو �صالح انتظر ثالثة �أيام كاملة مرابطا‬ ‫مع ع�شرات الآالف من ال�شباب‪ ،‬دون كلل �أو ملل‪ ،‬تاركا خلفه خم�سة �أطفال‬ ‫كبريهم مل يتجاوز من العمر الثانية ع�شرة عاما‪.‬‬ ‫قريبون منه قالوا �إنه كان ينتظر �شيئا مهما‪� ،‬أمرا ال نعرف نحن القابعون‬ ‫خلف املكاتب‪� ،‬أو املقاعد الوثرية‪ ،‬وال منا�ضلو الفي�سبوك والتويرت‪ ،‬وال �أولئك‬ ‫كثريو الرثثرة واملنظرون الثوريون واحلاملون بانت�صار الطبقة الكادحة‬ ‫برو ِليتاريا‪� ،‬أو معتلو املنابر التي تهتف با�سم ال�سلطان‪.‬‬ ‫وقالوا �أي�ضا �إن ال�شهيد فادي انتظر قبل ذلك ع�شر �سنوات بعد �أن برتت‬ ‫�ساقيه يف الق�صف الهمجي على قطاع غ��زة‪ ،‬ومنذ ذلك الوقت وهو يحلم‬ ‫ب�إحدى احل�سنيني‪ ،‬فنال ال�شهادة كما يتمنى‪.‬‬ ‫بالأم�س �سقط �أكرث من �ستني �شهيدا على ثرى فل�سطني‪ ،‬هذا الثمن و�إن كان‬ ‫باهظا ولكنه بالن�سبة ملن �شعروا مبرارة الظلم ال يعني �سوى االقرتاب �أكرث‬ ‫من احلرية‪ ،‬ومن الرتاب الذي فقدوه ذات يوم بف�ضل خذالن ذوي القربى‪.‬‬ ‫ولكنهم يف�ضلون الذهاب �إىل اهلل الذي ال يظلم عنده �أحد‪.‬‬ ‫ه�ؤالء ال�شهداء هم من و�صفهم رفيق لهم قبل �أن يرتقي �إىل ربه �شهيدا‬ ‫ب�أنهم «ك�أجماد القمر حني يبت�سم لل�سماء‪ ،‬ونفري احلياة مي�ضي كالن�سيم‪،‬‬ ‫و�أم��راء الد ِم يقطنون يف واحات الزهور احلمراء‪ ،‬مي�ضون ك�أحالم الدجى‬ ‫القلوب وعبري القد�س‬ ‫حني الن�صر‪� ،‬شهداء وقوافلهم قمح الأر�ض وقناديل‬ ‫ِ‬ ‫والتاريخ‪ ..‬يا ن�صر ًا �أنتم‪ ،‬واملجد يهل ح َ‬ ‫ني تتكلمون بعطر ال��دم‪ ،‬والفجر‬ ‫�شهادة»‪.‬‬ ‫يف غزة الآن ويف القد�س قبل ذلك ويف فل�سطني يف كل الأوقات‪ ،‬من يحمل‬ ‫العلم �شهيدا من ينقله ال�شهيد �شهيدا من يكتب عنه �شهيدا‪ ،‬ومن يرافقه �إىل‬ ‫املقربة �شهيد ومن ينتظره �شهيدا‪.‬‬ ‫ففل�سطني بالن�سبة ل��ه ��ؤالء لي�ست نهاية ال��وج��ع ولكنها بكل ت�أكيد‬ ‫بداية احلكاية‪ ،‬مل�شروع كبري ومتوا�صل منذ الأزل واملدفوع بنزعة العدوان‬ ‫واال�ستعالء‪ ،‬ونقطة انطالق معركة بني احلق والباطل وبني القتيل وقاتله‪،‬‬ ‫وب�ين املغلوب على �أم��ره وال��غ��ال��ب‪ ..‬هي بكل ت�أكيد معركة كل املظلومني‬ ‫واملقهورين‪.‬‬ ‫�أما الأ�شقاء العرب ممن و�ضعوا يف �آذانهم بع�ضا من الطني والعجني فلهم �أن‬ ‫ينتظروا الأمر من �أ�سيادهم لإلغاء حق الكالم خوفا من �أن يتهموا بالإرهاب‬ ‫الذين هم براء منه �إال على ما ملكت �إميانهم‪.‬‬ ‫يف هذه اللحظة احلرجة‪ ،‬ف�إن فل�سطني و�أهلها لن يقولوا عفا اهلل عما‬ ‫�سلف؛ لأن اهلل لن يعفو عمن �أغم�ضوا عيونهم‪ ،‬و�صموا �آذانهم عن ا�ستغاثات‬ ‫ذويهم‪ ،‬وهم يذبحون ب�سكاكني الغدر ال��ب��اردة‪ ،‬فكيف من �أ�ساء لل�شهداء‪،‬‬ ‫وا�ستباح دمهم‪.‬‬

‫املدير العام‬ ‫يوميــة ‪� -‬أردنيــة ‪� -‬شاملــة‬

‫ت�صدر عن دار ال�سبيل لل�صحافة والتوزيع‬

‫جميل �أبو بكر‬

‫رئي�س التحرير‬

‫امل�ست�شار القانوين‬

‫‪www.assabeel.net‬‬

‫عاطف اجلوالين‬

‫م�صطفى ن�صر اهلل‬

‫‪www.facebook.com/Assabeel.Newspaper‬‬ ‫‪twitter.com/assa beeldotnet‬‬

‫رقم االيداع لدى‬

‫املكاتب‪ :‬عمان �شارع الأردن �شمال م�ست�شفى‬ ‫ال�ضياء التجاري‬

‫اال�شرتاكات‪:‬‬

‫دائرة املكتبة‬

‫للأفراد ‪ 40‬ديناراً‬

‫الوطنية‬

‫اال�ستقالل بجانب مدار�س العروبة جممع‬

‫للم�ؤ�س�سات‪ 75 :‬ديناراً‬

‫(‪/2002/92‬د)‬

‫هاتف‪ - 5692853 5692852 :‬فاك�س‪5692854 :‬‬

‫العنوان الربيدي‪:‬‬ ‫�ص‪.‬ب ‪213545‬‬

‫احل�سني ال�شرقي ‪11121‬‬ ‫عمان الأردن‬

عدد الأربعاء 16 آيار 2018  
عدد الأربعاء 16 آيار 2018  
Advertisement