Issuu on Google+

‫«احلكومة» ح�سمت مو�ضوع �إلغاء‬ ‫امل�ؤ�س�سة التعاونية وت�شكيل بديل‬ ‫عمان‬

‫‪� 16‬صفحة‬

‫الثالثاء ‪ 28‬رم�ضان ‪ 1431‬هـ ‪� 7 -‬أيلول ‪ 2010‬م ‪ -‬ال�سنة ‪17‬‬

‫�أ�سماء دفعة‬ ‫من التعيينات‬ ‫للعام الدرا�سي‬ ‫‪ 2011/2010‬يف وزارة‬ ‫الرتبية والتعليم ‪11‬‬

‫الت�سل�سل‬ ‫‪1‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪7‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪9‬‬ ‫‪10‬‬ ‫‪11‬‬ ‫‪12‬‬ ‫‪13‬‬ ‫‪14‬‬ ‫‪15‬‬ ‫‪16‬‬ ‫‪17‬‬ ‫‪18‬‬ ‫‪19‬‬ ‫‪20‬‬ ‫‪21‬‬ ‫‪22‬‬ ‫‪23‬‬ ‫‪24‬‬ ‫‪25‬‬ ‫‪26‬‬ ‫‪27‬‬ ‫‪28‬‬ ‫‪29‬‬ ‫‪30‬‬ ‫‪31‬‬ ‫‪32‬‬ ‫‪33‬‬ ‫‪34‬‬ ‫‪35‬‬ ‫‪36‬‬ ‫‪37‬‬ ‫‪38‬‬

‫اال�سم‬ ‫حممود حممد عبدالعزيز م�شتهى‬ ‫احمد امني حمد الهرميي‬ ‫�سليم خالد حممد احلايف‬ ‫حممد عبداحلافظ �صالح �صالح‬ ‫خلدون وجيه مرتى دبابنه‬ ‫با�سم حممد عبدالكرمي ابو غاليه‬ ‫�شريف حممد احمد عالن‬ ‫ابراهيم حممود ابراهيم البوريني‬ ‫حمزه حممد حماد �سالمه‬ ‫عالء تي�سري حممود حمدان‬ ‫نافع حممد ح�سن ابو قا�سم‬ ‫حامت ا�سامه خمي�س عوده‬ ‫ابراهيم احمد خمي�س جربان‬ ‫حممد �سميح حممد�سعيد الكلباين‬ ‫حممود هاين حمدان ال�صالج‬ ‫عمر حممد طعم اهلل ال�سعود‬ ‫حممد توفيق بادى ال�سعود‬ ‫جهاد حممد احمد الوح�ش‬ ‫حمزه يو�سف �ضيف اهلل الفقيه‬ ‫ح�سن يعقوب ح�سن قاحو�ش‬ ‫عالء وليد علي العطيوى‬ ‫ن�ضال احمد عطا اهلل الدحيات‬ ‫حممود حممد جميل �شلطف‬ ‫عالء الدين ح�سني حممد عكه‬ ‫احمدرامي نعيم خ�ضر حمدان‬ ‫احمد غازي احمد ح�سني‬ ‫عمر �شاكر احمد القي�سيه‬ ‫ح�سام حممد عرفات عابد‬ ‫فتح حممد عبيد العبابده‬ ‫ا�شرف عيد حممد اجلغبري‬ ‫عي�سى حممد عي�سى حرزاهلل‬ ‫حممد علي عقله جنادات‬ ‫خليل حممود م�صطفى علقم‬ ‫يو�سف فتحي حممد العجالني‬ ‫عمر �شريف �صالح الربغوثي‬ ‫�صبحي عطيه دهي�ش ابو يحيى‬ ‫حممد ابراهيم حممد الرقب‬ ‫احمد �سعيد خليل تيم‬

‫العدد ‪ 250 1349‬فل�س‬

‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبه عمان‬ ‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبهمع‬ ‫عمانا‬ ‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبه عمان لعدد‬ ‫مركز العمل‬

‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبه عمان‬ ‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبه عمان‬ ‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبه عمان‬ ‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبه عمان‬ ‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبه عمان‬ ‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبه عمان‬ ‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبه عمان‬ ‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبه عمان‬ ‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبه عمان‬ ‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبه عمان‬ ‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبه عمان‬ ‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبه عمان‬ ‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبه عمان‬ ‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبه عمان‬ ‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبه عمان‬ ‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبه عمان‬ ‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبه عمان‬ ‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبه عمان‬ ‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبه عمان‬ ‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبه عمان‬ ‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبه عمان‬ ‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبه عمان‬ ‫عمان الثانيه‪/‬لواء اجلامعه‬ ‫عمان الثانيه‪/‬لواء اجلامعه‬ ‫عمان الثانيه‪/‬لواء اجلامعه‬ ‫عمان الثانيه‪/‬لواء اجلامعه‬ ‫عمان الثانيه‪/‬لواء اجلامعه‬ ‫عمان الثانيه‪/‬لواء اجلامعه‬ ‫عمان الثانيه‪/‬لواء اجلامعه‬ ‫عمان الثالثه‪/‬لواء القوي�سمه‬ ‫عمان الثالثه‪/‬لواء القوي�سمه‬ ‫عمان الثالثه‪/‬لواء القوي�سمه‬ ‫عمان الثالثه‪/‬لواء القوي�سمه‬ ‫عمان الثالثه‪/‬لواء القوي�سمه‬ ‫عمان الثالثه‪/‬لواء القوي�سمه‬

‫ملحق «ال�سبيل»‬ ‫الرم�ضاين‬

‫'‪›Ÿ™7'Ÿ²‬‬ ‫(‪g`,`¡e-'ËE#`*Ë‬‬ ‫'‪˜2'Ÿ“D`(!`AŸD'H#'t¡„D‬‬ ‫'‪—œD`Š7#®d¡|31t²‬‬

‫‪www. assabeel.net‬‬

‫م�سابقة ال�سبيل الرم�ضانية‬

‫­‪`JÊa¡D‬‬ ‫‪›`|{E1­ ¡|3Ÿ²'†`–|3‬‬ ‫‪g'v~Š²'šE‬‬

‫برعايـــــــــــة‬

‫‪á≤HÉ°ùe‬‬

‫التفا�صيل �صفحــ ‪ 2‬ــة‬

‫‪� 12‬صفقةوا�شنطنوتل�أبيبوكوابحاحلرب ‪ ..‬ع �ب��دال��رح �م��ن ف��رح��ان��ة‬ ‫‪ 12‬خطوة جيدة جتاه املعلمني‪ ...‬لكنّها ال تكفي ‪ ..‬ع � � �م� � ��ر ع� � �ي � ��ا�� � �ص � ��رة‬ ‫‪ 12‬االنق�سام حول االنتخابات م�ضرة وطنية ‪ ..‬ج� � �م � ��ال ال � �� � �ش� ��واه �ي�ن‬

‫‪C á«fÉ°†eôdG‬‬ ‫(‪dG`9v‬‬

‫ك�شفت م�صادر حكومية مطلعة لـ"ال�سبيل" �أن احلكومة ح�سمت ب�شكل �شبه نهائي‬ ‫مو�ضوع �إلغاء امل�ؤ�س�سة التعاونية التي تتبع �إداريا لوزارة الزراعة‪ ،‬و�سرتفع تو�صياتها‬ ‫�إىل رئا�سة ال��وزراء قريبا‪ .‬و�أ�ضافت امل�صادر �أن اللجنة احلكومية املكونة من وزارة‬ ‫الزراعة والتخطيط والقطاع العام وديوان اخلدمة املدنية �أ�شارت يف تقريرها �إىل "�أنه‬ ‫بعد درا�سة �أو�ضاع امل�ؤ�س�سة التعاونية يف الفرتة املا�ضية من كافة الوجوه‪ ،‬فقد ات�ضح �أن‬ ‫�أو�ضاع امل�ؤ�س�سة املالية ال ت�ساعدها على حتقيق �أهدافها‪ ،‬ب�سبب �ضغط النفقات اجلارية‪،‬‬ ‫وتخفي�ض الإنفاق الر�أ�سمايل‪ ،‬وهي تعاين من �أزمة مالية خانقة‪ ،‬و�ضعف يف التمويل‪،‬‬ ‫وقلة الأموال املخ�ص�صة للحركة التعاونية‪.‬‬

‫™‪žE‬‬

‫«العمل الإ�سالمي ووحدة» يطلقان‬ ‫�إعادة املعلمني املحالني على اال�ستيداع واملنقولني �إىل مواقع عملهم‬ ‫هديل الد�سوقي‬ ‫حملة تواقيع ملقاطعة االنتخابات بعد العيد‬

‫بلّغ وزير الرتبية والتعليم خالد الكركي �أع�ضاء‬ ‫اللجنة الوطنية لإع��ادة �إحياء نقابة للمعلمني‬ ‫م�ؤخرا بقرار �إعادة احلكومة املدر�سني املحالني على‬ ‫اال�ستيداع واملنقولني �إىل مواقع عملهم‪ ،‬وذلك مع‬ ‫بداية الف�صل الدرا�سي ‪ ،2011-2010‬وفق ما �أ�شار‬ ‫لـ«ال�سبيل» �أع�ضاء من اللجنة الوطنية‪.‬‬

‫الإع��ل�ام ب��ق��رار ال�تراج��ع ع��ن الإح��ال��ة على‬ ‫اال�ستيداع ج��اء �أث��ن��اء االجتماع ال��ط��ارئ لوزير‬ ‫الرتبية مع خم�سة �أع�ضاء من اللجنة الوطنية �أول‬ ‫من �أم�س‪.‬‬ ‫من جهته‪� ،‬أكد �أمني عام وزارة الرتبية والتعليم‬ ‫لل�ش�ؤون الإداري��ة واملالية الدكتور �سامي املجايل‬ ‫�أن ال��وزارة تعتزم تنفيذ حزمة �إج��راءات ل�صالح‬ ‫العملية التعليمية والرتبوية تقت�ضي �إجراء بع�ض‬

‫التعديالت على الت�شريعات والأنظمة املعمول بها‪.‬‬ ‫و�أ���ض��اف امل��ج��ايل يف ح��دي��ث لوكالة الأن��ب��اء‬ ‫"برتا" �أم�س �أنه �سيتم الإعالن عن هذه الإجراءات‬ ‫ح��ال االنتهاء منها‪ ،‬م�شريا �إىل ت�ضمنها تعديل‬ ‫الت�شريعات اخلا�صة ب�صندوقي املعلمني وال�ضمان‬ ‫االجتماعي للعاملني يف ال��وزارة و�أنظمة املقا�صف‬ ‫املدر�سية ونظام رتب املعلمني والدورات التدريبية‬ ‫واملنح وغريها‪.‬‬

‫مقتل ‪ 500‬من القوات‬ ‫الدولية يف �أفغان�ستان‬ ‫منذ بداية ‪2010‬‬

‫كابول‬

‫بلغ عدد القتلى بني �صفوف القوات املحتلة‬ ‫يف �أفغان�ستان هذا العام ‪ 500‬جندي على الأقل‬ ‫طبقا ملوقع م�ستقل يح�صي اخل�سائر الب�شرية‬ ‫و�أي�ضا �إح�صاءات جتمعها (رويرتز)‪.‬‬ ‫و�أعلنت قوات االحتالل الدولية (اي�ساف)‬ ‫التي يقودها حلف �شمال الأطل�سي �أن �أحد‬ ‫�أفرادها قتل يف هجوم لعنا�صر طالبان يف �شرق‬

‫قالت الناطقة الإع�لام��ي��ة لهيئة تنظيم‬ ‫قطاع النقل العام �إخال�ص يو�سف �إن الهيئة قامت‬ ‫باتخاذ كافة الإجراءات الالزمة‪ ،‬ل�ضمان توفري‬ ‫و�سائط النقل العام للركاب يف املجمعات على‬ ‫اخلطوط‪ ،‬مع الأخ��ذ بعني االعتبار اخلطوط‬ ‫الرئي�سية‪ ،‬التي تربط مراكز املدن باملحافظات‬ ‫مع بع�ضها البع�ض‪ ،‬وذلك �ضمن برنامج لكل خط‬

‫نبيل حمران‬

‫بهدف ا�ستمرارية تقدمي اخل��دم��ة وتوفرها‬ ‫مب�ستوى جيد وم�لائ��م للمواطنني م�ستخدمي‬ ‫املركبات العمومية خ�لال عطلة عيد الفطر‬ ‫ال�سعيد‪ .‬و�أ�ضافت �أنه مت العمل على و�ضع جدول‬ ‫مناوبة للمراقبني امليدانيني للهيئة‪ ،‬وتوزيعهم‬ ‫على جميع مراكز االنطالق والو�صول الرئي�سية‬ ‫يف اململكة طوال �أيام عطلة العيد‪ ،‬وذلك من خالل‬ ‫مديريات و�أقاليم الهيئة املنت�شرة يف حمافظات‬ ‫اململكة كافة‪.‬‬ ‫التفا�صيل �صفحــ ‪ 6‬ــة‬

‫القب�ض على ‪ 15‬مطلوبا‬ ‫خطريا جدا منذ نهاية �آب‬

‫نفذت مديرية الأم��ن العام باال�شرتاك مع‬ ‫املديرية العامة لقوات الدرك حملتها الأمنية‬ ‫الثالثة بنجاح فجر �أم�س يف منطقتي ال�شونة‬ ‫اجلنوبية و�أم الب�ساتني لإل��ق��اء القب�ض على‬ ‫"املطلوبني اخلطريين جدا"‪.‬‬ ‫احلملة �أ���س��ف��رت ع��ن القب�ض على ثالثة‬ ‫مطلوبني؛ اثنان يف منطقة ال�شونة اجلنوبية‬ ‫مبحافظة البلقاء ممن امتهنوا ترويج املخدرات‪،‬‬ ‫وحيازة الأ�سلحة دون ترخي�ص‪ ،‬و�إط�لاق النار‬

‫دون دا ٍع‪ ،‬وق�ضايا �سرقات‪ ،‬فيما �ألقي القب�ض على‬ ‫الثالث الذي امتهن ترويج املخدرات يف منطقة �أم‬ ‫الب�ساتني يف لواء ناعور بالعا�صمة عمان‪ ،‬بح�سب‬ ‫ما �أعلن الناطق الإع�لام��ي با�سم الأم��ن العام‬ ‫املقدم حممد اخلطيب‪.‬‬ ‫وبذلك يرتفع عدد املطلوبني الذين جرى‬ ‫القب�ض عليهم منذ ب��دء تنفيذ ه��ذه احلمالت‬ ‫�إىل خم�سة ع�شر "مطلوبا خطريا جدا"‪� ،‬إذ مت‬ ‫�إلقاء القب�ض على مطلوبني يف منطقتي البيادر‬ ‫واجلندويل يف عمان اجلمعة املا�ضي‪.‬‬ ‫التفا�صيل �صفحــ ‪ 3‬ــة‬

‫ك�شف قيادي ي�ساري معار�ض عن اتفاق حزبي‬ ‫جبهة العمل الإ�سالمي والوحدة ال�شعبية على‬ ‫�إطالق حملة جلمع تواقيع ملقاطعة االنتخابات‬ ‫النيابية املقبلة‪ ،‬وحتديدا بعد عطلة عيد الفطر‪،‬‬ ‫وذلك يف �إطار تفعيل �آليات عمل م�شرتكة بينهما‬ ‫لتو�سيع ق��اع��دة املقاطعني لالنتخابات املزمع‬ ‫�إجرا�ؤها يف التا�سع من ت�شرين ثاين املقبل‪.‬‬ ‫وقال ع�ضو املكتب ال�سيا�سي يف حزب الوحدة‬ ‫ال�شعبية الدميقراطي "وحدة" عبد املجيد‬ ‫دندي�س لــ"ال�سبيل" �أم�س �إن اللجنة التح�ضريية‬

‫ع�صام مبي�ضني‬

‫�أكدت وزارة الأوق��اف �أن مقامات ال�صحابة‬ ‫والأماكن الدينية �ستلقى الرعاية الالزمة من‬ ‫عمليات تنظيف و�صيانة‪ ،‬وذل��ك بعد �شكاوى‬ ‫تلقتها "ال�سبيل" مفادها حت��ول موقع معركة‬ ‫م�ؤتة التاريخي ال�شهري جنوب حمافظة الكرك‬ ‫�إىل مكب للنفايات ومكرهة �صحية‪ ،‬ف�ضال عن‬ ‫تناثر عبوات وزجاجات اخلمر فيه‪.‬‬ ‫مدير مكتب �أوقاف املزار اجلنوبي فرا�س �أبو‬

‫�أكرث من ربع مليون فل�سطيني‬ ‫يحيون ليلة القدر يف "الأق�صى"‬ ‫القد�س املحتلة‬ ‫�أحيا �أك�ثر من ربع مليون فل�سطيني ليلة القدر يف امل�سج��‬ ‫الأق�صى املبارك يف القد�س املحتلة‪ ،‬فيما عززت �شرطة االحتالل‬ ‫الإ�سرائيلي من �إجراءاتها الع�سكرية يف املدينة لعرقلة و�صول‬ ‫امل�صلني‪.‬‬ ‫و�أف��اد �شهود عيان �أن امل�صلني ب��د�أوا بالتوافد �إىل امل�سجد‬ ‫منذ �ساعات فجر الأحد من �أهايل القد�س والداخل املحتل‪ ،‬ومن‬ ‫ا�ستطاع الدخول من �أهايل ال�ضفة الغربية‪ ،‬مبينني �أن �أزقة البلدة‬ ‫القدمية �شهدت ازدحا ًما �شديدً ا ب�سبب توافد امل�صلني‪ ،‬وذلك حتى‬ ‫انتهاء �صالة فجر �أم�س االثنني‪.‬‬ ‫التفا�صيل �صفحــ ‪ 9‬ــة‬

‫اغتيال قائد كبري بوزارة الدفاع العراقية‬

‫عمان‬

‫�أكدت فوزية ال�سبع مديرة �ش�ؤون الأ�شخا�ص‬ ‫امل��ع��اق�ين يف وزارة ال��ت��ن��م��ي��ة االجتماعية‬ ‫لـ"ال�سبيل" �أن الطفل وائل ال�صمادي (‪� 11‬سنة)‬ ‫الذي انتقل �إىل رحمة اهلل تعاىل كان يعانى من‬ ‫مر�ض الكبد الوبائي ال�شديد (ا)‪ ،‬والتهاب رئوي‬ ‫حاد منذ دخوله يف ‪.2010 /4 /11‬‬ ‫حيث �أثبتت الفحو�صات الطبية �أنه يعاين‬ ‫من ه��ذه الأم��را���ض منذ زم��ن‪ ،‬وق��د وق��ع وال��ده‬ ‫على �إقرار لوزارة التنمية بهذا اخل�صو�ص قبل‬ ‫�إدخاله‪.‬‬

‫و�أ���ش��ارت ال�سبع �إىل �أن الطفل وائ���ل مت‬ ‫�إدخاله �إىل مركز الأمل نظرا لظروفهم املادية‬ ‫ال�سيئة‪ ،‬ف���الأب متقاعد م��ن ال��ق��وات امل�سلحة‬ ‫الأردنية‪ ،‬وهو يعاين من �إعاقة عقلية و�شلل يف‬ ‫الأطراف ال�سفلى‪.‬‬ ‫وقالت ال�سبع �إن��ه منذ ع�شرين يوما يتم‬ ‫�إدخ��ال��ه �إىل م�ست�شفى الأم�ير في�صل‪ ،‬ثم يتم‬ ‫�إخراجه الحقا‪.‬‬ ‫ونفت مديرية مراكز املعاقني �أن املمر�ضني‬ ‫والعاملني يف املركز كانوا يرافقون املرحوم ب�شكل‬ ‫دائم‪ ،‬و�أنه مل يكن هناك �أي ق�صور‪.‬‬ ‫التفا�صيل �صفحــ ‪ 3‬ــة‬

‫�أعلنت ال�شرطة العراقية �أم�س االثنني اغتيال عميد ركن‬ ‫يف وزارة الدفاع العراقية يف هجوم م�سلح نفذه جمهولون غرب‬ ‫بغداد‪.‬‬ ‫وقال م�صدر يف ال�شرطة ملوقع (ال�سومرية نيوز) على �شبكة‬ ‫الإنرتنت �إن م�سلحني جمهولني ي�ستقلون �سيارة حديثة �أطلقوا‬ ‫النار �صباح �أم�س االثنني من �أ�سلحة ر�شا�شة باجتاه �سيارة من نوع‬ ‫(رينو) تعود للعميد الركن يف مكتب املفت�ش العام بوزارة الداخلية‬ ‫عبد احل�سني حممد يف منطقة العامرية غرب بغداد‪ ،‬ما �أ�سفر عن‬ ‫مقتله يف احلال‪.‬‬ ‫التفا�صيل �صفحــ ‪ 8‬ــة‬

‫�صالة الرتاويح يف ليلة القدر‬

‫حتى يف �أمور تعبدهم؛ فاحلال‬ ‫العام ينبئ عن قلق من نتائج‬ ‫تلك املفاو�ضات‪.‬‬ ‫�أثناء االعتكاف‪ ،‬خ�ص�صت‬ ‫ف�ترة زمنية فتح فيها املجال‬ ‫ال�ستقبال �أ�سئلة احلا�ضرين‬ ‫عما يودون فيه معرفة احلكم‬ ‫ال�����ش��رع��ي‪ ،‬وت��ن��وع��ت عناوين‬

‫التفا�صيل �صفحــ ‪ 4‬ــة‬

‫بغداد‬

‫جناة �شناعة‬

‫وموا�ضيع اال�ستف�سارات بني‬ ‫�أح��ك��ام فقهية ح��ول ال�صالة‬ ‫والزكاة وال�صيام‪ ،‬وحال النا�س‬ ‫والطب واملر�ض يف رم�ضان‪.‬‬ ‫من بني الأ�سئلة املطروحة‬ ‫م��ن ق��ب��ل احل��ا���ض��ري��ن‪��� ،‬س ��ؤال‬ ‫تعلق مبفاو�ضات وا�شنطن بني‬ ‫الفل�سطينيني والإ�سرائيليني‪.‬‬

‫خيط قال لـ"ال�سبيل" �إن املكان املحيط �سي�شهد‬ ‫�ضمن مرحلة الحقة رب��ط موقع املعركة مع‬ ‫�ضريح عبداهلل بن رواحة ب�سل�سة من احلدائق‬ ‫مع نهاية العام اجل��اري‪ ،‬و�سيبا�شر ب�إن�شاء هذه‬ ‫احلدائق على م�ساحات كبرية من الأر�ض‪ ،‬و�سيتم‬ ‫نقل الزوار يف عربات جترها خيول‪.‬‬ ‫ولفت �أبو خيط �إىل �أن موقع معركة م�ؤتة‬ ‫�سي�شهد قريبا تغيريا �شامال يف طبيعته‪ ،‬من حيث‬ ‫�شموله بربنامج الإعمار ملقامات ال�صحابة يف‬ ‫املزار اجلنوبي‪.‬‬

‫«التنمية االجتماعية»‪ :‬وفاة الطفل‬ ‫وائل يف مركز �أمل للمعاقني طبيعية‬

‫جاءنا ال�س�ؤال التايل‪ :‬مفاو�ضات وا�شنطن يف ليلة القدر‬ ‫ف��ي��م��ا اع��ت��ك��ف م�سلمو‬ ‫الأر�����������ض ل���ي���ل���ة ال�������س���اب���ع‬ ‫والع�شرين م��ن رم�ضان طلبا‬ ‫للأجر من اخلالق‪ ،‬واغتناما‬ ‫لفر�صة طيبة تثمر خريا يف‬ ‫حياة امل�سلم القادمة‪ ،‬تنوعت‬ ‫الربامج التي �أعدها القائمون‬ ‫على بيوت اهلل‪ ،‬بني تخ�صي�ص‬ ‫ح�����ص�����ص وق���ت���ي���ة ل��ل�����ص�لاة‬ ‫وال��دع��اء والت�سبيح‪ ،‬عالوة‬ ‫على ف�سح املجال لدر�س ديني‬ ‫�أو موعظة خفيفة‪.‬‬ ‫�أح���������وال امل��ع��ت��ك��ف�ين يف‬ ‫امل�ساجد تنوعت �أي�ضا بتنوع‬ ‫امل�����س��ت��وى ال��ف��ك��ري والعلمي‬ ‫وال��ث��ق��ايف وال��دي��ن��ي ف�ضال عن‬ ‫تباين املراحل العمرية‪.‬‬ ‫�أم����ور دن��ي��وي��ة و�أخ��روي��ة‬ ‫تعانقت يف �أذه���ان العاكفني‪،‬‬ ‫وب�ي�ن ع��اب��د ون��ا���س��ك ومفكر‬ ‫بالأجر والثواب وتقبل الدعاء‪،‬‬ ‫ثمة �أ�شخا�ص �شغلتهم ال�سيا�سة‬ ‫و�أحوال املفاو�ضات يف وا�شنطن‬

‫التفا�صيل �صفحــ ‪ 3‬ــة‬

‫«الأوقاف» ت�ؤكد العناية مبقامات ال�صحابة‬ ‫بعد �شكاوى من حتولها ملكب نفايات‬

‫�أفغان�ستان الأحد‪ .‬ومل يتوفر على الفور املزيد‬ ‫من التفا�صيل‪ ،‬بح�سب وكالة (رويرتز)‪.‬‬ ‫وزادت ب�شكل حاد �أعداد القتلى بني �صفوف‬ ‫القوات املحتلة‪ ،‬ومن بينهم عدد كبري من اجلنود‬ ‫الأمريكيني مع انخراط القوات الأجنبية يف‬ ‫مزيد من العمليات الع�سكرية للت�صدي لن�شاط‬ ‫حركة طالبان الع�سكري التي م��دت عملياتها‬ ‫خ���ارج معاقلها التقليدية يف ج��ن��وب و�شرق‬ ‫�أفغان�ستان‪.‬‬ ‫التفا�صيل �صفحــ ‪ 8‬ــة‬

‫و�سائط النقل العام تعمل خالل عطلة العيد‬ ‫عمان‬

‫التفا�صيل �صفحــ ‪ 3‬ــة‬

‫�أحمد برقاوي‬

‫التي انبثقت عن اللقاء الأول ال��ذي جمع بني‬ ‫قيادتي "العمل الإ�سالمي والوحدة ال�شعبية"‬ ‫�ستعمل على �صياغة ب��ي��ان ي�شري �إىل �أ�سباب‬ ‫مقاطعة االنتخابات ومربراتها و�أه��م املطالب‪،‬‬ ‫والتي منها تعديل قانون االنتخاب‪.‬‬ ‫�إىل ذل���ك‪� ،‬أك���د �أم�ي�ن ع��ام ح��زب احلركة‬ ‫القومية للدميقراطية املبا�شرة ن�ش�أت �أحمد‬ ‫�أن حزبه ال��ذي ق��رر امل�شاركة يف االنتخابات‬ ‫النيابية املقبلة لن ير�شح �أيا من �أع�ضائه خلو�ض‬ ‫االنتخابات‪� ،‬إال �أن املجل�س العام يف احلزب �أقر‬ ‫مبد�أ امل�شاركة يف االنتخاب دون الرت�شيح �ضمن‬ ‫قائمة �أحزاب املعار�ضة الأربعة امل�شاركة‪.‬‬

‫ال�����س��ؤال ال���ذي و���ص��ل �إىل‬ ‫ال�����ش��ي��خ ن�����ص��ه الآت������ي‪�" :‬أال‬ ‫ي��ج��در ت��ذك�ير احل��ك��ام العرب‬ ‫ب ��أواخ��ر �سورة الإ���س��راء التي‬ ‫تتحدث عن بني "�إ�سرائيل"‪،‬‬ ‫ح��ي��ال مفاو�ضات وا�شنطن"‪،‬‬ ‫�س�ؤال يعك�س فقدان الأمل من‬ ‫كرثة مفاو�ضات ال تعود بخري‬

‫يذكر على حال الفل�سطينيني‬ ‫والأمة‪.‬‬ ‫ال�����ش��ي��خ ب����دا م���ن �صوته‬ ‫عالمات ا�ستغراب وحرية �أمام‬ ‫�س�ؤال مل يكن باحل�سبان‪ ،‬فماذا‬ ‫ت��راه �سينطق‪ ،‬خا�صة �إذا ما‬ ‫علمنا �أن اخت�صا�ص ال�شيخ‬ ‫ديني بحت ال يقدر على حراك‬ ‫معلوماته مبا يتنا�سب واحلال‬ ‫الواقع‪.‬‬ ‫ال�����ش��ي��خ مل ي��ج��د �سبيال‬ ‫للخروج من م�أزق الإجابة �سوى‬ ‫بالقول‪" :‬ن�س�أل اهلل �أن يفتح‬ ‫عليهم باحلق"‪� ،‬إجابة تو�صف‬ ‫بالدبلوما�سية‪� ،‬أو على الأقل‬ ‫جتنب �صاحبنا ال�شيخ ك�شف‬ ‫�ضعفه الذي يعانيه الكثري من‬ ‫�أئمة امل�ساجد والوعاظ‪.‬‬ ‫ال�����س ��ؤال ب��ق��ي معلقا بال‬ ‫�إجابة‪ ..‬وهو بانتظار �إجابة‬ ‫يتداخل فيها التحليل ال�سيا�سي‬ ‫وال�شرعي للتعامل الأمثل مع‬ ‫واق���ع ح��ال ينتق�ص احلقوق‬ ‫ال�شرعية للفل�سطينيني مقابل‬ ‫�إعطاء ال�شرعية للمحتل ‪.‬‬

‫‪248‬‬

‫اجلائزة مقدمة من‬

‫ا�سم الفائز‪:‬‬

‫حسام كاظم شرف‬ ‫اجلــــــائـــــــزة‪:‬‬

‫هــــاتف خلــــــوي‬


‫‪2‬‬

‫‪local@assabeel.net‬‬

‫الثالثاء (‪� )7‬أيلول (‪ ) 2010‬م ‪ -‬ال�سنة (‪ - )17‬العدد (‪)1349‬‬

‫امللك يجري حمادثات مع الرئي�س ال�سوري‬

‫امللكة رانيا ترافق ‪ 450‬يتيما‬ ‫يف زيــارة �إىل متحــف الأطــفال‬ ‫عمان ‪ -‬برتا‬ ‫رافقت امللكة رانيا العبداهلل �أم�س ‪ 450‬طفال‬ ‫ي�ت�ي�م��ا يف زي � ��ارة �إىل م �ت �ح��ف الأط � �ف� ��ال‪� ،‬إح� ��دى‬ ‫م�ؤ�س�سات جاللتها التعليمية غري الربحية‪.‬‬ ‫وت��أت��ي ه��ذه ال��زي��ارة �ضمن م�ب��ادرة "متحفنا‬ ‫للكل"‪ ،‬بعد �أن وقع متحف الأطفال مذكرة تفاهم‬ ‫م��ع وزارة التنمية االجتماعية لتطبيق برنامج‬ ‫الزيارات املجانية للجمعيات اخلريية‪.‬‬ ‫وكان املتحف وقع قبل ذلك اتفاقية مع وزارة‬ ‫الرتبية والتعليم متكن جميع املدار�س احلكومية‬ ‫يف اململكة م��ن تنظيم زي� ��ارات جم��ان�ي��ة لطلبتها‬ ‫�إىل املتحف‪ ،‬وت�شمل االتفاقية جميع العاملني يف‬ ‫الوزارة من موظفني ومعلمني مع عائالتهم‪.‬‬ ‫وت� ��أت ��ي ه ��ذه امل� �ب ��ادرة ��ض�م��ن ح��ر���ص متحف‬ ‫الأطفال على تطبيق توجيهات جاللة امللكة رانيا‬ ‫ال �ع �ب��داهلل لإت��اح��ة ال�ف��ر��ص��ة �أم� ��ام ج�م�ي��ع �أطفال‬ ‫الأردن لدخول املتحف‪ ،‬وجتربة الفر�صة التعليمية‬ ‫ال �ف��ري��دة ال �ت��ي ي��وف��ره��ا م��ن خ�ل�ال املعرو�ضات‬ ‫ال�ترف�ي�ه�ي��ة والتعليمية ال�ت��ي حتتويها معار�ض‬ ‫املتحف‪.‬‬ ‫وج� ��ال� ��ت امل �ل �ك��ة ت��راف �ق �ه��ا وزي � � ��رة التنمية‬ ‫الإجتماعية هالة لطوف ومديرة املتحف ن�سرين‬ ‫ح ��رم يف ��س��اح��ة ال�ع�ي��د يف امل�ت�ح��ف‪ ،‬واط�ل�ع��ت على‬ ‫جمموعة الأن�شطة التي ي�شارك فيها الأطفال مثل‬ ‫متور ال�سالم ونباتات فلة وبلبل وبالون وحلويات‬ ‫و�سكاكر زي�ن��ب‪ ،‬وال�ت��ي ��ش��ارك يف الإ� �ش��راف عليها‬

‫عمان‪ -‬برتا‬

‫جمموعة م��ن املتطوعني بعد �أن ك��ان املتحف قد‬ ‫�أطلق برنامج التطوع اخلا�ص به عام‪.2008‬‬ ‫و� �ش��ارك��ت امل�ل�ك��ة ران �ي��ا ن�ح��و �أرب �ع�ي�ن ط�ف�لا يف‬ ‫اال�ستماع �إىل ق�صة "ال�شاطر ح�سن" و�شاهدت‬ ‫جزءا من امل�سرحية مع الأطفال‪.‬‬ ‫و�سيمكن برنامج متحف الأط�ف��ال للزيارات‬ ‫املجانية اجلمعيات اخل�يري��ة م��ن تن�سيق زيارات‬ ‫جمانية للأطفال املنتفعني منها على ��دار العام‬ ‫لي�ستفيدوا من املعرو�ضات التفاعلية التي ت�شجع‬ ‫التعلم ال��ذات��ي ع��ن ط��ري��ق ال�ل�ع��ب يف مو�ضوعات‬ ‫خمتلفة ك��ال�ف�ن��ون وال �ع �ل��وم وال�ت�ك�ن��ول��وج�ي��ا‪ ،‬كما‬ ‫�سيتمكنون من اال�ستفادة من املكتبة وا�ستديو الفن‬ ‫والن�شاطات وال�برام��ج املختلفة ال�ت��ي تعمل على‬ ‫تنمية مهارات الأطفال الإبداعية‪.‬‬ ‫ي��ذك��ر �أن م �ب��ادرة (م�ت�ح�ف�ن��ا ل �ل �ك��ل)‪� ،‬أتاحت‬ ‫ال�ف��ر��ص��ة لأك�ث�ر م ��ن‪� 60‬أل ��ف زائ ��ر ل�ل�ت�ع��رف على‬ ‫املتحف جماناً يف عام ‪.2009‬‬ ‫وم��ن املتوقع �أن يزيد ع��دد ال��زي��ارات املجانية‬ ‫بعد �إطالق عدد من الربامج‪ ،‬مثل برنامج الزيارات‬ ‫املجانية للطلبة واملعلمني واملوظفني �ضمن �شراكة‬ ‫م��ع وزارة الرتبية والتعليم ع��ام ‪ ،2008‬وبرنامج‬ ‫اليوم املجاين املفتوح الذي ي�ضمن الدخول املجاين‬ ‫للعائالت راب��ع جمعة م��ن ك��ل �شهر ط��وال العام‬ ‫بال�شراكة مع القطاع اخلا�ص‪.‬‬ ‫وامل �ت �ح��ف ه��و �إح� ��دى م��ؤ��س���س��ات امل�ل�ك��ة رانيا‬ ‫العبداهلل التعليمية غري الربحية التي تهدف �إىل‬ ‫حت�سني نوعية التعليم املتاح لأطفال الأردن‪.‬‬

‫الأمرية ب�سمة توزع م�ساعدات خريية يف �سحاب‬

‫�سحاب ‪ -‬برتا‬ ‫ا�ستهدفت حملة الرب والإح�سان �أ�سر ‪ 26‬طفال مت �سحبهم من �سوق‬ ‫العمل يف منطقة �سحاب ومنحها م�شروعات انتاجية ومنحا درا�سية‬ ‫توفر لها دخال منا�سبا يعو�ضها عن عمالة االطفال‪.‬‬ ‫ج��اء ذل��ك خ�لال زي��ارة الأم�ي�رة ب�سمة بنت ط�لال رئي�سة اللجنة‬ ‫العليا حلملة الرب واالح�سان �أم�س �إىل مركز الدعم االجتماعي لعمالة‬ ‫االط�ف��ال يف مركز ال�صندوق الأردين الها�شمي للتنمية الب�شرية يف‬ ‫�سحاب‪ .‬وي�أتي هذا البعد االن�ساين لعمل مركز التنمية يف اطار مذكرة‬ ‫التفاهم املوقعة بني وزارة العمل وال�صندوق الأردين الها�شمي جت�سيدا‬ ‫ملفهوم ال�شراكة بني القطاعني احلكومي‪ ،‬وغري احلكومي للحد من‬ ‫م�شكلة عمالة الأط�ف��ال م��ن خ�لال ب��رام��ج متخ�ص�صة تعالج امل�شكلة‬ ‫بتكاملية من حيث الأ�سباب واجلذور والنتائج املتعلقة بالأطفال �أنف�سهم‬ ‫وبظروف �أ�سرهم االجتماعية واالقت�صادية‪.‬‬ ‫وخالل زيارتها مركز الأم�يرة ب�سمة للتنمية يف �سحاب وزعت ‪26‬‬ ‫م�شروعا انتاجيا مدرا للدخل على �أ�سر الأطفال امل�ستفيدين من خدمات‬ ‫مركز الدعم االجتماعي لعمالة الأطفال وم�ساعدات درا�سية لـ‪ 21‬من‬ ‫�أبناء الأ�سر ذاتها الذين يدر�سون يف اجلامعات واملعاهد احلكومية‪ .‬وقالت‬ ‫مديرة مركز الدعم االجتماعي نهاية دبدوب �إن املركز ا�ستطاع الو�صول‬ ‫�إىل �أرب�ع��ة �آالف طفل عامل ومت�سرب يف منطقة �سحاب ومت تقدمي‬ ‫خدمات املركز لـ‪ 700‬طفل‪� ،‬إ�ضافة �إىل �إرجاع ‪ 200‬طفل ملدار�سهم‪.‬‬

‫رئي�س هيئة الأركان امل�شرتكة‬ ‫يودع املعتمرين الأفغان‬

‫عمان ‪ -‬برتا‬ ‫ودع رئي�س هيئة الأرك��ان امل�شرتكة الفريق الركن م�شعل حممد‬ ‫ال��زب��ن �صباح �أم����س االث�ن�ين مطار عمان امل��دين جمموعة املعتمرين‬ ‫الأف �غ��ان‪ .‬وك��ان امللك ع�ب��داهلل ال�ث��اين القائد الأع�ل��ى للقوات امل�سلحة‬ ‫للقيادة العامة �أوع��ز من خالل القوة الأردن�ي��ة العاملة يف �أفغان�ستان‬ ‫بتقدمي جميع الت�سهيالت لهم لأداء منا�سك العمرة خالل �شهر رم�ضان‬ ‫املبارك حيث غادر املعتمرون على منت احدى طائرات �سالح اجلو امللكي‪.‬‬ ‫وكان املعتمرون االفغان وعددهم ‪� 46‬شخ�صا و�صلوا اىل اململكة يف ‪� 25‬آب‬ ‫املا�ضي‪ ،‬حيث قامت القيادة العامة للقوات امل�سلحة با�ست�ضافتهم �ضمن‬ ‫برنامج �شامل مت �إعداده لهذه الغاية طيلة فرتة وجودهم داخل اململكة‬ ‫حيث ح�ضروا حفل االفطار ال��ذي اقامته القيادة العامة على �شرف‬ ‫القائد الأعلى‪.‬‬

‫�إفطار خريي ملر�ضى الكلى‬ ‫مب�ست�شفى الأمرية �إميان‬

‫البلقاء ‪� -‬أ�شرف ال�شنيكات‬ ‫�أقام م�ست�شفى الأمرية �إميان يف لواء ديرعال �إفطارا خرييا ملر�ضى‬ ‫الكلى والذين يتلقون العالج واخلدمة ال�صحية يف امل�ست�شفى بح�ضور‬ ‫مدير امل�ست�شفى الدكتور احمد احل��وارات ومدير �أوق��اف اللواء و�أهايل‬ ‫امل��ر��ض��ى وع ��دد م��ن ال �ك��ادر ال�ط�ب��ي بامل�ست�شفى‪ ،‬وب�ي�ن ال��دك�ت��ور �أحمد‬ ‫احلوارات �أن �إقامة هذا الإفطار ي�أتي يف �إطار تعزيز الثقة ما بني متلقي‬ ‫اخلدمات ال�صحية وامل�ؤ�س�سات ال�صحية وهو ما �سيعود بالفائدة على‬ ‫�صحة املواطنني واملر�ضى‪ .‬و�أ�ضاف احلوارات �أن م�ست�شفى الأمرية �إميان‬ ‫يحر�ص على تقدمي اخل��دم��ات الطبية ملراجعيه ب�شكل تنال ر�ضاهم‬ ‫وبح�سب االمكانيات املتاحة‪ ،‬م��ؤك��دا �أن احلفاظ على �صحة املواطن‬ ‫و�سالمة هو هدفنا الرئي�س‪ .‬وقدم مر�ضى الكلى ال�شكر لإدارة امل�ست�شفى‬ ‫وجلميع العاملني فيه‪ ،‬م�ؤكدين �أنهم يجدون كل ما يحتاجونه من‬ ‫خدمات �صحية وب�شكل يفوق ما يقدم يف كربى امل�ست�شفيات‪.‬‬

‫اجتماع يناق�ش �أو�ضاع املياه يف الزرقاء‬ ‫الزرقاء ‪ -‬برتا‬ ‫ناق�ش اجتماع عقد �أم�س �أو�ضاع وم�شكالت املياه والواقع املائي يف‬ ‫حمافظة الزرقاء‪.‬‬ ‫ودع��ا حم��اف��ظ ال��زرق��اء ال��دك�ت��ور �سعد ال ��وادي املنا�صري بح�ضور‬ ‫م�ساعد الأمني العام ل�سلطة املياة القليم الو�سط املهند�س �أحمد الرجوب‬ ‫و�أع�ضاء اللجنة امل�شكلة لتلقي ال�شكاوى من املواطنني حول املياه‪ ،‬اىل‬ ‫�ضرورة متابعة �شكاوى املواطنني يف خمتلف املواقع و�إر�سال الور�شات‬ ‫الفنية للك�شف على املواقع املختلفة ومعرفة املعيقات التي تقف دون‬ ‫و�صول املياه ملنازل املواطنني ومعاجلتها بال�سرعة املمكنة‪.‬‬ ‫وبني املنا�صري انه مت افتتاح غرفة عمليات يف املحافظة ملتابعة اي‬ ‫م�شكالت تواجه املواطنني يف الزرقاء تلقت العديد من ال�شكاوى املتعلقة‬ ‫بعدم و�صول املياه ملناطق يف حي احل�سني واالمري حممد واحياء غربي‬ ‫الزرقاء والنزهة و�شبيب‪.‬‬ ‫و�أو� �ض��ح ان��ه ومتابعة ل�ل�ق��رارات ال�ت��ي ات�خ��ذت خ�لال زي ��ارة رئي�س‬ ‫ال��وزراء والفريق ال��وزاري املكلف بدرا�سة احتياجات حمافظات الو�سط‬ ‫من امل��اء والكهرباء ملحافظة ال��زرق��اء خ�لال الأ�سبوع املا�ضي و�ضرورة‬ ‫التغلب على خمتلف امل�شاكل واملعيقات التي ت�سببت يف حتدوث �أزمة املياه‬ ‫مت متابعة كافة الق�ضايا الواردة لغرفة العمليات والعمل على ا�ستبدال‬ ‫عدد من اخلطوط التالفة والقدمية ومعاجلة او�ضاع املياه �ضمن املناطق‬ ‫املرتفعة و�ضخها من �آبار جديدة للتغلب على امل�شكلة‪.‬‬ ‫وكان الرجوب عر�ض خالل االجتماع الو�ضع املائي بعد مرور �أ�سبوع‬ ‫على زيارة رئي�س ال��وزراء والفريق ال��وزاري املرافق له واالجن��ازات التي‬ ‫حتققت‪ ،‬م�ؤكدا �أن الزرقاء خرجت من الأزمة واي�صال املياه ملعظم املناطق‬ ‫�ضمن دور الت�شغيل ودون ت�أخري ال �سيما بعد ت�شغيل بئرين يف منطقة‬ ‫عوجان وبئر �شارع امل�صفاة و�آبار اخرى يف مناطق خو واحلالبات‪.‬‬

‫�ش�ؤون حملية‬

‫ع��اد امل�ل��ك ع�ب��داهلل ال�ث��اين �إىل �أر�ض‬ ‫ال��وط��ن �أم ����س االث �ن�ي�ن ب�ع��د زي� ��ارة عمل‬ ‫ق�صرية �إىل اجلمهورية العربية ال�سورية‬ ‫�أجرى خاللها حمادثات مع الرئي�س ب�شار‬ ‫الأ��س��د رك��زت على ال�ت�ط��ورات الراهنة يف‬ ‫ال�شرق الأو�سط‪ ،‬خ�صو�صا املتعلقة بجهود‬ ‫حل ال�صراع الفل�سطيني الإ�سرائيلي على‬ ‫�أ� �س��ا���س ح��ل ال��دول �ت�ين وحت�ق�ي��ق ال�سالم‬ ‫ال�شامل يف املنطقة‪.‬‬ ‫وو�ضع امللك عبداهلل الثاين الرئي�س‬ ‫ال�سوري يف �صورة اللقاءات التي عقدها يف‬ ‫وا�شنطن الأ�سبوع املا�ضي ع�شية انطالق‬ ‫امل �ف��او� �ض��ات الفل�سطينية الإ�سرائيلية‬ ‫املبا�شرة‪.‬‬ ‫و�شدد الزعيمان خالل املحادثات على‬ ‫�أن حل ال�صراع الفل�سطيني الإ�سرائيلي‬ ‫ع �ل��ى �أ� �س��ا���س ح ��ل ال��دول �ت�ي�ن ويف �سياق‬ ‫�إقليمي‪ ،‬ي�ضمن ا�ستعادة جميع احلقوق‬ ‫العربية وف��ق ق��رارات ال�شرعية الدولية‪،‬‬ ‫وامل��رج�ع�ي��ات امل�ع�ت�م��دة‪ ،‬خ�صو�صا مبادرة‬ ‫ال�سالم العربية‪ ،‬هو �أ�سا�س حتقيق ال�سالم‬ ‫ال�شامل والعادل يف ال�شرق الأو�سط‪.‬‬ ‫وبحث امللك والرئي�س ال�سوري �آليات‬ ‫تعزيز التعاون بني البلدين‪ ،‬و�أع��رب��ا عن‬ ‫ارتياحهما للم�ستوى ال��ذي و�صلت �إليه‬ ‫ه��ذه العالقات‪ ،‬م�ؤكدين حر�صهما على‬

‫امللك والرئي�س ال�سوري‬

‫تعزيزها ومتتينها ع�بر خ�ط��وات عملية‬ ‫وم�ؤ�س�سية يف خمتلف املجاالت‪ ،‬خ�صو�صا‬ ‫االقت�صادية منها‪.‬‬ ‫و�أك��د امللك عبداهلل الثاين والرئي�س‬ ‫الأ��س��د ا�ستمرار التن�سيق وال�ت���ش��اور بني‬ ‫القيادتني حيال خمتلف الق�ضايا الثنائية‬ ‫والإقليمية مبا يخدم امل�صالح امل�شرتكة‬ ‫للبلدين‪.‬‬ ‫وتناولت حم��ادث��ات الزعيمني �أي�ضا‬

‫�سبل م�أ�س�سة التعاون بني الدول العربية‪،‬‬ ‫ت�ع��زي��زا للعمل ال�ع��رب��ي امل���ش�ترك وقدرة‬ ‫ال��دول العربية على مواجهة التحديات‬ ‫امل �� �ش�ترك��ة وخ��دم��ة ال�ق���ض��اي��ا وامل�صالح‬ ‫العربية‪.‬‬ ‫وح �� �ض��ر امل �ب��اح �ث��ات رئ �ي ����س ال � ��وزراء‬ ‫�سمري ال��رف��اع��ي‪ ،‬ورئي�س ال��دي��وان امللكي‬ ‫الها�شمي نا�صر اللوزي‪ ،‬وم�ست�شار امللك‬ ‫�أمي��ن ال�صفدي‪ ،‬ووزي��ر اخلارجية نا�صر‬

‫بعد �إعاد ت�أهيله بالبنية التحتية‬

‫وزير الداخلية يلتقي الأمناء العامني للأحزاب اليوم‬

‫افتتاح ال�شاطئ الأو�سط يف العقبة‬ ‫العقبة ‪ -‬رائد �صبحي‬ ‫�أعلن رئي�س �سلطة منطقة‬ ‫ال�ع�ق�ب��ة االق �ت �� �ص��ادي��ة اخلا�صة‬ ‫حممد �صقر عن افتتاح ال�شاطئ‬ ‫الأو� �س��ط اع�ت�ب��ار م��ن ي��وم ام�س‬ ‫االول الإثنني‪.‬‬ ‫ج ��اء ذل ��ك خ �ل�ال مرا�سم‬ ‫الإفتتاح التي جرت ام�س بح�ضور‬ ‫حم��اف��ظ ال �ع �ق �ب��ة زي ��د زريقات‬ ‫وع��دد من امل�س�ؤولني الر�سميني‬ ‫يف املدينة‪.‬‬ ‫ك�م��ا �أع�ل�ن��ت �سلطة منطقة‬ ‫ال�ع�ق�ب��ة االق �ت �� �ص��ادي��ة اخلا�صة‬ ‫ال�شاطئ الأو�سط منطقة متاحة‬ ‫�أم� � ��ام ال � � ��زوار و�أه � � ��ايل العقبة‬ ‫ب �ع��د �إع � � ��ادة ت ��أه �ي �ل��ه وترميمه‬ ‫ليكون ق��ادرا على تقدمي خدمة‬ ‫اال� �س �ت �ج �م��ام ل �ط��ال �ب �ي �ه��ا‪ ،‬وفق‬ ‫موا�صفات �سليمة ومعافاة‪.‬‬ ‫و�أكد رئي�س ال�سلطة املهند�س‬ ‫حم �م��د ��ص�ق��ر خ�ل�ال ج��ول��ة له‬ ‫مبرافقة و�سائل الإعالم املحلية‬

‫جولة يف ال�شاطئ الأو�سط‬

‫يف العقبة انتهاء املرحلة الأوىل‬ ‫من جتميل ال�شاطئ التي طالت‬ ‫ج��زءا كبريا م��ن ال�شاطئ الذي‬ ‫يبلغ طوله حوايل ‪ 1500‬مرتا‪.‬‬ ‫و�أو� �ض��ح امل�ه�ن��د���س �صقر �أن‬ ‫العمل على �إعادة تهيئة ال�شاطئ‬ ‫تكونت من حمورين الأول ركز‬ ‫على تنظيف البحر من خملفات‬ ‫الأتربة واحلجارة ال�ضخمة التي‬ ‫كانت ت�شكل عائقا �أم��ام و�صول‬ ‫النا�س �إىل امل��اء واال�ستمتاع فيه‬

‫وزي� ��ادة م���س��اح��ة ال���ش��اط��ئ املتاح‬ ‫للزوار وفر�شه برمل ناعم يغطي‬ ‫�أر� �ض �ي��ة ال �ب �ح��ر ال���ص�ل�ب��ة وغري‬ ‫املنا�سبة لل�سباحة‪.‬‬ ‫و�أك � � � ��د � �ص �ق��ر �أن جمل�س‬ ‫امل �ف��و� �ض�ي�ن ات �خ ��ذ ق� � ��رارا مبنع‬ ‫ت �� �ص��اري��ح ال �ب �ن��اء والأع � �م� ��ار يف‬ ‫منطقة احلفاير املحاذية لل�شاطئ‬ ‫الأو�سط يف الوقت احلايل ريثما‬ ‫يتم و�ضع التنظيم املنا�سب لهذه‬ ‫املنطقة حفاظا على جماليتها‬

‫وو�ضع خطط تنظيمية تتنا�سب‬ ‫وال� ��� �ش ��اط ��ئ وحت � ��د ومت� �ن ��ع من‬ ‫ت�شويه منظره ال�ع��ام م��ؤك��دا �أن‬ ‫�أي بناء يقوم يف املنطقة �سرياعي‬ ‫ه � ��ذه اخل �� �ص��و� �ص �ي��ة م ��ن حيث‬ ‫ال�شكل واالرتفاع واملوا�صفات‪.‬‬ ‫ويعترب ال�شاطئ الأو�سط‬ ‫يف مدينة العقبة ال�ساحلية احد‬ ‫�أهم املناطق ال�سياحية البحرية‬ ‫ال�ت��ي ي��رت��اده��ا امل��واط��ن والزائر‬ ‫وال �� �س��ائ��ح ل�ل�م��دي�ن��ة ل�ق��رب��ه من‬ ‫امل �ت��اج��ر واخل ��دم ��ات ال �ع��ام��ة يف‬ ‫قلب املدينة وارت�ب��اط��ه تاريخيا‬ ‫ب��أه��ل العقبة ب��اع�ت�ب��اره منطقة‬ ‫زراع �ي��ة ك��ان��ت تنتج ال�ع��دي��د من‬ ‫�أن��واع التمور التي �شكلت رافدا‬ ‫ل�لاق�ت���ص��اد ال �ع �ق��اوي ل�ك�ن��ه كان‬ ‫يعاين من �أمرا�ض مزمنة متثلت‬ ‫ب��االن �ت �� �ش��ار ال �ع �� �ش��وائ��ي للخيم‬ ‫ومراكز بيع امل�شروبات املختلفة‬ ‫ال� �ت ��ي � �ش��وه ��ت وج � ��ه ال�شاطئ‬ ‫اجلميل وجعلت منه مكانا طاردا‬ ‫ي�ح�ت��اج اىل ال�ك�ث�ير م��ن اجلهود‬ ‫لإعادة ت�أهيله‪.‬‬

‫عملية �إعادة زراعة يد مبتورة مل�صاب يف م�ست�شفى الإ�سراء‬

‫عمان ‪ -‬ال�سبيل‬

‫�أج � � ��ري � � ��ت يف م�ست�شفى‬ ‫الإ�سراء عملية جراحية غاية يف‬ ‫الأهمية متثلت باعادة زراعة يد‬ ‫مبتورة للمري�ض ح�سن حممد‬ ‫ه��وي��دي‪ ،‬اردين اجلن�سية‪ ،‬يبلغ‬ ‫من العمر ‪ 36‬عاماً‪ ،‬حتت �إ�شراف‬ ‫ف��ري��ق ط�ب��ي متميز م�ت�ك��ون من‬ ‫الدكتــــــور"�صبــــر الــروا�شـــــــــدة"‬ ‫م �� �س �ت �� �ش��ار ج� ��راح� ��ة الأوع � �ي� ��ة‬ ‫الدموية والأع�ضاء‪ ،‬والدكتور"‬ ‫�أح� �م ��د الهزامية" ا�ست�شاري‬ ‫جراحة العظام والعمود الفقري‬ ‫وال ��دك� �ت ��ور "فايز احلديدي"‬ ‫ط�ب�ي��ب ال�ت�خ��دي��ر يف م�ست�شفى‬ ‫الإ� �س��راء‪ ،‬ب��الإ��ض��اف��ة �إىل الكادر‬ ‫املتميز يف ق�سم العمليات برئا�سة‬

‫ح�سن هويدي بعد جناح العملية ليده‬

‫الدكتور حممد �شعبان‪.‬‬ ‫وحققت العملية‪ ،‬بحمد اهلل‪،‬‬ ‫جناحاً على يد هذا الكادر الطبي‬ ‫املميز‪ ،‬وعادت احلياة �إىل الذراع‬ ‫اليمنى املبتورة للمري�ض نتيجة‬

‫تعر�ضه �أثناء عمله لدخول يده‬ ‫يف �آل ��ة خ�ل��ط ال�ب��اط��ون اجلاهز‪،‬‬ ‫مم ��ا �أدى �إىل ب�ت�ره ��ا مت ��ام� �اً‪،‬‬ ‫وج � ��رى ب �ع��ده��ا �إ� �س �ع��اف��ه ف� ��وراً‬ ‫حلظة و�صوله �إىل ق�سم الطوارئ‬

‫ج��ودة‪ ،‬وم��دي��ر امل�خ��اب��رات العامة الفريق‬ ‫حممد الرقاد‪ ،‬وال�سفري الأردين يف دم�شق‬ ‫عمر العمد‪.‬‬ ‫وح �� �ض��ره��ا ع ��ن اجل ��ان ��ب ال�سوري‪،‬‬ ‫رئ �ي ����س ال � � ��وزراء حم �م��د ن��اج��ي عطري‪،‬‬ ‫ووزي��ر اخلارجية وليد املعلم‪ ،‬وامل�ست�شارة‬ ‫ال �� �س �ي��ا� �س �ي��ة والإع �ل��ام� � �ي � ��ة يف رئا�سة‬ ‫اجلمهورية بثينة �شعبان‪ ،‬ووزي��ر �ش�ؤون‬ ‫رئا�سة اجلمهورية من�صور عزام‪.‬‬

‫يف م���س�ت���ش�ف��ى الإ� � �س� ��راء‪ .‬وعلى‬ ‫الفور مت جتهيز غرفة العمليات‬ ‫ب�سرعة فائقة ولعب عامل الوقت‬ ‫ال��دور الأك�بر‪ ،‬فقد ق��ام الدكتور‬ ‫�صرب الروا�شده بتنظيف اجلزء‬ ‫امل�صاب وجتهيز الع�ضد الأمين‬ ‫ال��س�ت�ق�ب��ال ال �ط��رف امل�ب �ت��ور من‬ ‫�أج� ��ل ال �� �س �ي �ط��رة ع �ل��ى الأوع �ي ��ة‬ ‫الدموية النازفة و�إزال��ة املتهتك‬ ‫م�ن�ه��ا وح���ص��د م��ا ط��ول��ه ‪�70‬سم‬ ‫م ��ن ال ��وري ��د ال �� �ص��اف��ن الأك�ب��ر‬ ‫يف ال� �ط ��رف الأي� ��� �س ��ر ال�سفلي‬ ‫ال�ستعمالها ك�شريانات تطعيم‬ ‫ل � �ل� ��ذراع امل� �ب� �ت ��ور‪ ،‬وب �ع ��ده ��ا قام‬ ‫الدكتور احمد الهزامية بتثبيت‬ ‫عظمة الع�ضد بوا�سطة ال�صفائح‬ ‫والتثبيت اخلارجي‪.‬‬

‫ال�سبيل ‪� -‬أحمد برقاوي‬ ‫يلتقي نائب رئي�س ال��وزراء وزير الداخلية نايف القا�ضي �صباح‬ ‫اليوم الأمناء العامني للأحزاب ال�سيا�سية يف البالد‪.‬‬ ‫اللقاء الذي يعقد عند العا�شرة �صباحا يف مقر وزارة الداخلية‬ ‫يعترب ال�ث��ال��ث م�ن��ذ �إق� ��رار احل�ك��وم��ة ل�ق��ان��ون االن �ت �خ��اب امل ��ؤق��ت يف‬ ‫�أي ��ار امل��ا��ض��ي‪ ،‬ح�سبما �أف ��اد الأم�ي�ن ال �ع��ام حل��زب احل��رك��ة القومية‬ ‫للدميقراطية املبا�شرة ن�ش�أت �أحمد لـ"ال�سبيل"‪.‬‬ ‫وت��وق��ع �أح�م��د �أن ي�ستعر�ض وزي��ر ال��داخ�ل�ي��ة بح�ضور الأمناء‬ ‫العامني للأحزاب الإجراءات التي قامت بها احلكومة م�ؤخرا يف �إطار‬ ‫التجهيز والإع��داد للعملية االنتخابية‪ ،‬واالنتخابات النيابية املقرر‬ ‫�إجرا�ؤها يف التا�سع من ت�شرين ثاين املقبل‪.‬‬ ‫بيد �أن �أمني عام احلركة القومية للدميقراطية املبا�شرة �سي�ؤكد‬ ‫يف لقاء اليوم على مطالبة �أح��زاب املعار�ضة ال�سبعة بتعديل قانون‬ ‫االنتخاب امل�ؤقت "ال�صوت الواحد"‪ ،‬و�أن تكون وزارة التنمية ال�سيا�سية‬ ‫مرجعية للأحزاب ال �أن تبقى مرجعيتها وزارة الداخلية‪ ،‬م�شريا �إىل‬ ‫توجهه لال�ستف�سار عن ق�ضايا امل��ال ال�سيا�سي‪ ،‬واالعرتا�ضات على‬ ‫جداول الناخبني‪.‬‬ ‫وقال �أحمد �إن الأحزاب املعار�ضة من�سجمة يف موقفها يف لقاءاتها‬ ‫مع وزي��ر الداخلية من حيث الت�أكيد على مطالبتها بتغيري قانون‬ ‫االنتخاب امل�ؤقت‪.‬‬ ‫ي�شار �إىل �أن وزير الداخلية كان قد التقى �أمناء الأحزاب مرتني‬ ‫ال�ستعرا�ض الإج��راءات احلكومية املتبعة واملتخذة يف �سياق الإعداد‬ ‫للعملية االنتخابية‪.‬‬

‫«الزراعيني» يف �إربد تقيم حفل �إفطار الأيتام ال�سنوي‬ ‫اربد ‪� -‬سيف الدين باكري‬ ‫رعى نائب نقيب املهند�سني الزراعيني حممود ابو غنيمة حفل‬ ‫االفطار ال�سنوي ال�سابع للأيتام الذي نظمته جلنة �ش�ؤون املهند�سات‬ ‫الزراعيات فرع اربد لنقابة املهند�سني الزراعيني م�ساء اول ام�س‪.‬‬ ‫و�شارك يف حفل االفطار ‪ 190‬يتيما ويتيمة من خمتلف مراكز‬ ‫ايتام حمافظة اربد (ال�صريح‪ ،‬خميم ال�شهيد عزمي‪ ،‬املزار ال�شمايل‪،‬‬ ‫الو�سطية ‪،‬الكورة‪ ،‬جمعية حوفا اخلريية‪ ،‬دار احلنان)‪.‬‬ ‫وثمن ابو غنيمة اجلهد الذي قامت به جلنة املهند�سات و�شكر‬ ‫القائمني على مراكز االيتام‪.‬‬ ‫من جانبه �ألقى رئي�س جمل�س الفرع املهند�س ماجد عبندة كلمة‬ ‫رحب فيه براعي احلفل واالخوة املح�سنني وبال�ضيوف‪ ،‬وقال �إن مثل‬ ‫هذه االعمال اخلرية تزرع الب�سمة على �شفاه الأطفال االيتام الذين‬ ‫لي�س لهم بعد اهلل اال املح�سنون‪.‬‬ ‫وتخلل احلفل فقرة �ألعاب لالطفال ويف نهاية احلفل قام راعي‬ ‫احلفل بتوزيع الهدايا على جميع االيتام التي ا�شتملت على حقائب‬ ‫مدر�سية واحذية باال�ضافة اىل عيدية نقدية‪.‬‬ ‫يذكر �أن نقابة املهند�سني الزراعيني قامت خالل �شهر رم�ضان‬ ‫بعدة ن�شاطات ك��ان اول�ه��ا ت��وزي��ع احلقائب املدر�سية على االطفال‬ ‫االيتام والفقراء وتوزيع ط��رود اخلري غلى املحتاجني يف حمافظة‬ ‫املفرق‪.‬‬

‫توزيع ‪ 157‬موظفا على خمتلف الوزارات والدوائر‬

‫«احلكومـة» ح�سمت مو�ضوع �إلغاء‬ ‫امل�ؤ�س�سة التعاونية وت�شكيل احتاد �أهلي بديل‬ ‫ال�سبيل ‪ -‬ع�صام مبي�ضني‬ ‫ك�شفت م�صادر حكومية مطلعة لـ"ال�سبيل" �أن‬ ‫احلكومة ح�سمت ب�شكل �شبه نهائي مو�ضوع �إلغاء‬ ‫امل�ؤ�س�سة التعاونية التي تتبع �إداريا لوزارة الزراعة‪،‬‬ ‫و�سرتفع تو�صياتها �إىل رئا�سة الوزراء قريبا‪.‬‬ ‫و�أ�ضافت امل�صادر �أن اللجنة احلكومية املكونة‬ ‫م��ن وزارة ال ��زراع ��ة وال�ت�خ�ط�ي��ط وال �ق �ط��اع العام‬ ‫وديوان اخلدمة املدنية �أ�شارت يف تقريرها �إىل "�أنه‬ ‫بعد درا��س��ة �أو� �ض��اع امل�ؤ�س�سة التعاونية يف الفرتة‬ ‫املا�ضية م��ن كافة ال��وج��وه‪ ،‬فقد ات�ضح �أن �أو�ضاع‬ ‫امل�ؤ�س�سة املالية ال ت�ساعدها على حتقيق �أهدافها‪،‬‬ ‫ب�سبب �ضغط النفقات اجلارية‪ ،‬وتخفي�ض الإنفاق‬ ‫ال��ر�أ��س�م��ايل‪ ،‬وه��ي ت�ع��اين م��ن �أزم��ة مالية خانقة‪،‬‬ ‫و��ض�ع��ف يف ال �ت �م��وي��ل‪ ،‬وق �ل��ة الأم� � ��وال املخ�ص�صة‬ ‫ل �ل �ح��رك��ة ال �ت �ع��اون �ي��ة‪ ،‬مم ��ا ان �ع �ك ����س ع �ل��ى تقدمي‬ ‫القرو�ض للم�ستفيدين‪� ،‬إ�ضافة �إىل حدوث وتفاقم‬ ‫امل�شكالت الإدارية والتنظيمية"‪.‬‬ ‫وب �خ �� �ص��و���ص حت���ص�ي��ل ال ��دي ��ون ع �ل��ى بع�ض‬ ‫اجلمعيات امل�ق��درة بع�شرات املاليني من الدنانري‬ ‫املرتتبة لها على املقرت�ضني‪ ،‬قالت امل�صادر �إنها‬ ‫�أموال �أمريية �ستحول �إىل وزارة املالية‪.‬‬ ‫و�أك ��د �أن �إع� ��ادة الهيكلة للم�ؤ�س�سة تتطلب‬

‫�إعادة النظر ال�شاملة يف دورها‪ ،‬والتو�سع يف �إعطاء‬ ‫�صالحياتها �إىل احت��اد اجلمعيات التعاونية مع‬ ‫منحه �سقفا يف اتخاذ قراراتها وت�سيري �أمورها‪.‬‬ ‫وع �ل��ى � �ض��وء ه ��ذه ال��وق��ائ��ع‪� ،‬ستخلو موازنة‬ ‫احلكومة لل�سنة القادمة ‪ 2011‬من ر�صد خم�ص�صات‬ ‫للم�ؤ�س�سة التعاونية‪.‬‬ ‫�إىل ذل��ك‪� ،‬ستقوم وزارة القطاع العام‪ /‬ديوان‬ ‫اخلدمة املدنية بتوزيع املوظفني وعددهم (‪)157‬‬ ‫على ال ��وزارات وال��دوائ��ر‪ ،‬بعد درا��س��ة �أ��ض��اب�ير كل‬ ‫واح��د منهم‪ ،‬وف��ق م��ؤه�لات��ه وتخ�ص�صه‪ ،‬على �أن‬ ‫يبقى عدد منهم على كادر االحتاد التعاوين اجلديد‬ ‫املنوي �إن�شا�ؤه‪.‬‬ ‫م��ن جهة �أخ ��رى‪ ،‬ت��داع��ى تعاونيو اجلمعيات‬ ‫ال��ذي��ن ي�ق��در ع��دده��ا ب� � �ـ(‪ )1200‬جمعية �إىل عقد‬ ‫اجتماعات مكثفة يف الفرتة املا�ضية‪ ،‬و�شكلوا احتادا‬ ‫تعاونياً جديداً‪ ،‬وجرى انتخاب هيئة �إدارية جديدة‬ ‫برئا�سة من�صور البنا‪.‬‬ ‫وق� � ��ال رئ �ي ����س االحت � � ��اد ال� �ت� �ع ��اوين املنتخب‬ ‫لـ"ال�سبيل" �إن االجتماعات متخ�ضت �أي�ضا عن‬ ‫انتخاب جلنة جديدة مكونة من (‪ )13‬ع�ضوا من‬ ‫كافة املحافظات واملناطق؛ لتقوم بتمثيل القطاع‬ ‫التعاوين �أمام خمتلف اجلهات‪.‬‬ ‫وط��ال��ب البنا ب���ض��رورة �إجن ��از ق��ان��ون جديد‬

‫ل�لاحت��اد ال�ت�ع��اوين‪ ،‬و�إق ��راره ليكون بديال جاهزاً‬ ‫على الفور‪.‬‬ ‫وب�ين �أن املطلوب للقطاع ال�ت�ع��اوين �أن ينمو‬ ‫وي��زده��ر بعيدا ع��ن ت��دخ��ل احل�ك��وم��ة املبا�شر‪ ،‬من‬ ‫خالل امل�ؤ�س�سة التعاونية‪ ،‬على �ضوء القرار ال�صادر‬ ‫من جمل�س الوزراء القا�ضي ب�إلغاء امل�ؤ�س�سة‪ ،‬خا�صة‬ ‫�أن ه�ن��اك ا� �ش�تراط��ات م��ن ال ��دول امل��ان�ح��ة �أن يتم‬ ‫�إعطاء املنح �إىل احتادات �أهلية للقطاع التعاوين‪.‬‬ ‫و� �ش��دد ال�ب�ن��ا ع�ل��ى �إن جم�ل����س �إدارة االحت ��اد‬ ‫ال�ت�ع��اوين ج��اه��ز وم�ستعد حل�م��ل ال �ع��بء يف �إدارة‬ ‫القطاع املنت�شر يف كافة �أنحاء اململكة‪ ،‬لكنه �أ�شار �إىل‬ ‫�أن االحتاد بحاجة �إىل دعم حكومي‪.‬‬ ‫وم��ن �أب��رز مطالب االحت��اد ا�ستخدام مكاتب‬ ‫امل�ؤ�س�سة التعاونية يف العبديل وبع�ض الفروع‪ ،‬مما‬ ‫ي�سهل عملية متابعته لكل الأمور‪.‬‬ ‫و�أك ��د �أن امل��واف�ق��ة مت��ت ل�لاحت��اد على انتداب‬ ‫(‪ )30‬موظفا م��ن �أج��ل �أن نتعاون معهم للتهيئة‬ ‫ال�سليمة ل�ل�م��رح�ل��ة امل�ق�ب�ل��ة ع��ن ط��ري��ق الت�سليم‬ ‫واال�ستالم مللفات وق�ضايا اجلمعية‪ ،‬ليبقى االحتاد‬ ‫هو املظلة الوحيدة للإ�شراف على العمل التعاوين‬ ‫الذي يقدر عدد �أع�ضائه بنحو ‪� 120‬ألف ع�ضو‪.‬‬ ‫ويف ال�سياق ذاته �أعادت م�صادر خا�صة الت�أكيد‬ ‫لـ"ال�سبيل" �أن درا��س��ة �إل�غ��اء امل�ؤ�س�سة التعاونية‬

‫الأردن�ي��ة �أت��ت �ضمن خطة متكاملة تت�ضمن دمج‬ ‫�أو �إلغاء امل�ؤ�س�سات امل�ستقلة ذات الأهداف والغايات‬ ‫املت�شابهة‪ ،‬وت�شمل ع���ش��رات امل��ؤ��س���س��ات امل�ستقلة‪،‬‬ ‫وت��وف�ي�ر ال �ن �ف �ق��ات ال �ع��ام��ة‪ ،‬ب �ع��د ب �ل��وغ ال �ع �ج��ز يف‬ ‫موازنات امل�ؤ�س�سات احلكومية امل�ستقلة مالياً و�إدارياً‬ ‫نحو ‪ 355‬مليون دينار‪.‬‬ ‫وت��در���س اللجنة احلكومية حاليا م��ع وزارة‬ ‫الزراعة البدائل املتوفرة بعد �إلغاء امل�ؤ�س�سة‪ ،‬ومنها‬ ‫توزيع املوظفني على �أجهزة الدولة‪ ،‬و�إيجاد مظلة‬ ‫قانونية �أو �آلية للجمعيات التعاونية‪ ،‬مع �ضرورة‬ ‫منحها �سقفا �أو�سع من احلرية يف اتخاذ قراراتها‬ ‫وت�سيري �أمورها‪.‬‬ ‫من جانب �آخ��ر‪� ،‬أكد م�س�ؤول �سابق يف املنظمة‬ ‫التعاونية لـ"ال�سبيل" �أن �أو��ض��اع امل�ؤ�س�سة املالية‬ ‫تراجعت بعد تطبيق ال�ق��رار ال���ص��ادر ع��ن جمل�س‬ ‫ال � ��وزراء ع ��ام ‪� ،1997‬أي ق�ب��ل ث�لاث��ة ع���ش��ر عاما‪،‬‬ ‫ب�شطب ديون خزينة الدولة عليها؛ لأن ذلك �أ�سهم‬ ‫يف �إ�ضعاف مواردها‪.‬‬ ‫وبني �أن املنظمة التعاونية الأردنية واجلمعيات‬ ‫التعاونية واجهت كذلك القرار ال�صعب بتجميد‬ ‫ن�شاط البنك ال�ت�ع��اوين ع��ام ‪ 1988‬ال��ذي ت�ضمن‬ ‫عدم منح القرو�ض‪ ،‬وما ترتب على هذا القرار من‬ ‫تداعيات يف م�صادر التمويل‪.‬‬


‫�ش�ؤون حملية‬

‫‪local@assabeel.net‬‬

‫الثالثاء (‪� )7‬أيلول (‪ ) 2010‬م ‪ -‬ال�سنة (‪ - )17‬العدد (‪)1349‬‬

‫«الرتبية» تعتزم تنفيذ حزمة �إجراءات ل�صالح العملية التعليمية‬

‫«احلكومة» تعيد املعلمني املحالني على اال�ستيداع‬ ‫واملنقــولني �إىل مواقـع عملهـم يف «الرتبيـة»‬ ‫ال�سبيل ‪ -‬هديل الد�سوقي وبرتا‬ ‫ب ّلغ وزي��ر الرتبية والتعليم خالد الكركي �أع�ضاء‬ ‫اللجنة الوطنية لإع��ادة �إحياء نقابة للمعلمني م�ؤخرا‬ ‫بقرار �إعادة احلكومة املدر�سني املحالني على اال�ستيداع‬ ‫واملنقولني �إىل مواقع عملهم‪ ،‬وذل��ك مع بداية الف�صل‬ ‫الدرا�سي ‪ ،2011-2010‬وفق ما �أ�شار لـ"ال�سبيل" اع�ضاء‬ ‫من اللجنة الوطنية‪.‬‬ ‫الإعالم بقرار الرتاجع عن الإحالة على اال�ستيداع‬ ‫جاء �أثناء االجتماع الطارئ لوزير الرتبية مع خم�سة‬ ‫�أع�ضاء من اللجنة الوطنية �أول من �أم�س‪.‬‬ ‫وب��ا��ش��ر امل�ع�ل�م��ون امل �ح��ال��ون ع�ل��ى اال��س�ت�ي��داع اليوم‬ ‫مراجعة مديريات الرتبية لتقدمي طلبات العودة �إىل‬ ‫م��واق��ع عملهم ��س��واء يف امل��درا���س �أو يف امل��دي��ري��ات �أو يف‬ ‫الوزارة ذاتها‪.‬‬ ‫ومل يت�ضح بعد �أن كان ق��رار الرتاجع عن الإحالة‬ ‫على اال�ستيداع �سيطال النا�شطني يف العمل الإ�سالمي‬ ‫�أم �أن ال�تراج��ع عن الإح��ال��ة مت اقت�صاره على املعلمني‬ ‫ال �ن��ا� �ش �ط�ين ب��امل �ط��ال �ب��ة ب � ��إع ��ادة �إح� �ي ��اء ن �ق��اب��ة خا�صة‬ ‫باملعلمني‪.‬‬ ‫ويف ذات ال�سياق‪ ،‬جددت اللجنة الوطنية لإعادة �إحياء‬ ‫نقابة للمعلمني عزمها على متابعة ال�سري للمطالبة‬ ‫بنقابة خا�صة باملدر�سني‪ ،‬م�ؤكدة لـ"ال�سبيل" �أن قرار‬ ‫الرتاجع عن الإحالة لن يثنيها عن �إعادة النقابة حتى‬ ‫و�إن ا�ستغرق هذا الأمر عدة �سنوات‪.‬‬ ‫م��ن ج�ه��ة �أخ � ��رى‪� ،‬أك ��د �أم �ي�ن ع ��ام وزارة الرتبية‬

‫والتعليم لل�ش�ؤون الإدارية واملالية الدكتور �سامي املجايل‬ ‫�أن الوزارة تعتزم تنفيذ حزمة �إجراءات ل�صالح العملية‬ ‫التعليمية والرتبوية تقت�ضي �إج��راء بع�ض التعديالت‬ ‫على الت�شريعات والأنظمة املعمول بها‪.‬‬ ‫و�أ��ض��اف املجايل يف حديث لوكالة الأن�ب��اء "برتا"‬ ‫�أم�س �أنه �سيتم الإعالن عن هذه الإجراءات حال االنتهاء‬ ‫منها‪ ،‬م�شريا �إىل ت�ضمنها تعديل الت�شريعات اخلا�صة‬ ‫ب�صندوقي املعلمني وال�ضمان االجتماعي للعاملني يف‬ ‫الوزارة‪ ،‬و�أنظمة املقا�صف املدر�سية‪ ،‬ونظام رتب املعلمني‬ ‫والدورات التدريبية واملنح وغريها‪.‬‬ ‫وق��ال املجايل �إن ال��وزارة �أنهت جميع اال�ستعدادات‬ ‫الإداري ��ة والفنية ال�لازم��ة لبدء ال�ع��ام ال��درا��س��ي املقبل‬ ‫يف ال��راب��ع ع�شر م��ن ال���ش�ه��ر احل ��ايل ب��إن���ش��اء ع��دد من‬ ‫الأب �ن �ي��ة امل��در� �س �ي��ة و�إج� � ��راء ع�م�ل�ي��ات ال���ص�ي��ان��ة للبنى‬ ‫التحتية والتكنولوجية للمدار�س واملديريات وتزويدها‬ ‫باحتياجاتها م��ن الأث� ��اث وال �ل��وازم املختلفة‪ ،‬وتوزيع‬ ‫الكتب املدر�سية على جميع مديريات الرتبية والتعليم‬ ‫التي �أو�صلتها ب��دوره��ا �إىل امل��دار���س‪� ،‬إىل جانب ت�أمني‬ ‫املدار�س باحتياجاتها من الهيئات التدري�سية يف جميع‬ ‫التخ�ص�صات‪.‬‬ ‫و�أ� �ض��اف �أن��ه مت ت��وزي��ع نحو ‪ 23‬مليون ك�ت��اب على‬ ‫امل��دار���س‪ ،‬وجتهيز كتب ال�صفوف الأربعة الأوىل ب�شكل‬ ‫ح��زم كاملة ومغلفة على املقاعد الدرا�سية ليت�سلمها‬ ‫الطلبة يف اليوم الدرا�سي الأول‪ ،‬م�شريا �إىل وجود خطة‬ ‫لتزويد املدار�س بالكتب الالزمة نتيجة انتقال الطلبة‬ ‫من املدار�س اخلا�صة �إىل احلكومية والبالغ عددهم نحو‬

‫‪� 23‬ألف طالب وطالبة‪.‬‬ ‫ولفت �إىل �أن عدد املدار�س التي �أجريت لها عمليات‬ ‫�صيانة من خالل مبادرة مدر�ستي بلغ ‪ 95‬مدر�سة‪ ،‬ودائرة‬ ‫الأبنية احلكومية ‪ 102‬مدر�سة‪ ،‬يف حني �أجرت املديريات‬ ‫عمليات �صيانة لنحو ‪ 300‬مدر�سة‪.‬‬ ‫وفيما يتعلق بالتعيينات‪ ،‬قال املجايل �إنه مت خالل‬ ‫العام احل��ايل رف��د امل�ي��دان ال�ترب��وي بنحو ‪ 1714‬معلما‬ ‫ومعلمة ا�ستكملوا �إجراءات التعيني من �أ�صل ‪ 2200‬معلم‬ ‫ومعلمة طلبتهم ال��وزارة من دي��وان اخلدمة املدنية يف‬ ‫خمتلف التخ�ص�صات‪ ،‬مبينا �أن ن�سبة اال�ستنكاف بلغت‬ ‫حتى الآن ‪ 17‬يف املئة‪.‬‬ ‫و�أ�ضاف �أن الوزارة طلبت دفعة �أخرى من التعيينات‬ ‫من الديوان ت�ضم ‪ 1732‬معلما و‪ 700‬معلمة �سيتم االعالن‬ ‫عنها حال ورود اال�سماء من الديوان لتتمكن الوزارة من‬ ‫ا�ستكمال اجراءات تعيينهم يف خمتلف املديريات‪.‬‬ ‫وملواجهة النق�ص احلا�صل يف ال�ك��وادر التدري�سية‬ ‫املتعلقة بالتخ�ص�صات العلمية وال �سيما للذكور‪ ،‬بينّ‬ ‫امل �ج��ايل �أن ال� ��وزارة �أع ��دت خطة متكاملة ت�شمل عدة‬ ‫حماور‪ .‬وتت�ضمن اخلطة كذلك درا�سة �إمكانية ا�شراك‬ ‫معلمي التخ�ص�صات املطلوبة ب�ين امل��دار���س الثانوية‬ ‫�ضمن املديرية ال��واح��دة بحيث يلتحق املعلمون باكرث‬ ‫م��ن م��در��س��ة وت��وف�ير م��وا� �ص�لات ل�ه��م �ضمن املديرية‬ ‫وتكليف املعلمني باعطاء ح�ص�ص ا�ضافية فوق الن�صاب‬ ‫مقابل مكاف�أة مالية‪� ،‬إىل جانب تكليف م�ساعدي مديري‬ ‫املدار�س وامل�شرفني الرتبويني لإعطاء ح�ص�ص مقابل‬ ‫مكاف�آت مالية‪.‬‬

‫على �أ�سا�س دعم القائمة املوحدة لأحزاب معار�ضة‬

‫«احلركة القومية للدميقراطية» يقرر عدم‬ ‫تر�شيح �أع�ضائه لالنتخابات مع الت�أكيد على امل�شاركة‬ ‫ال�سبيل ‪� -‬أحمد برقاوي‬ ‫�أكد �أمني عام حزب احلركة القومية للدميقراطية‬ ‫املبا�شرة ن���ش��أت �أح�م��د �أن ح��زب��ه ال��ذي ق��رر امل�شاركة يف‬ ‫االنتخابات النيابية املقبلة لن ير�شح �أي��ا من �أع�ضائه‬ ‫خلو�ض االنتخابات املزمع �إجرا�ؤها يف التا�سع من ت�شرين‬ ‫ثاين املقبل‪.‬‬ ‫وقال �أحمد لـ"ال�سبيل" �أم��� �إن احلزب قرر امل�شاركة‬ ‫يف االنتخابات �ضمن قائمة م��وح��دة لأح ��زاب املعار�ضة‬ ‫الأرب �ع ��ة "ال�شيوعي‪ ،‬ال���ش�ع��ب ال��دمي �ق��راط��ي‪ ،‬احلركة‬ ‫القومية‪ ،‬البعث العربي اال�شرتاكي"‪� ،‬إال �أن املجل�س العام‬ ‫يف احلزب �أقر مبد�أ امل�شاركة يف االنتخاب دون الرت�شيح‬ ‫�ضمن قائمة �أحزاب املعار�ضة الأربعة امل�شاركة‪.‬‬ ‫و�أ� �ض��اف �أن احل ��زب �سي�شارك يف االن�ت�خ��اب��ات على‬ ‫�أ�سا�س دعم القائمة املوحدة لأحزاب املعار�ضة‪.‬‬ ‫وك � ��ان امل �ج �ل ����س ال� �ع ��ام حل� ��زب احل ��رك ��ة القومية‬ ‫ل�ل��دمي�ق��راط�ي��ة امل �ب��ا� �ش��رة ق��د ع �ق��د ج�ل���س��ة ا�ستثنائية‬

‫ب�صورة طارئة م�ساء ال�سبت‪ ،‬ناق�ش خاللها العديد من‬ ‫الق�ضايا‪ ،‬من بينها م�س�ألة م�شاركة احلركة يف االنتخابات‬ ‫النيابية‪.‬‬ ‫وبح�سب بيان �سيا�سي �صادر عن احلزب �أم�س‪ ،‬فقد‬ ‫�أق��ر مبد�أ امل�شاركة يف االنتخابات دون الرت�شيح �ضمن‬ ‫قائمة �أحزاب املعار�ضة الأربعة امل�شاركة‪ ،‬وعلى �أ�سا�س دعم‬ ‫القائمة املوحد‪.‬‬ ‫و�أ� �ش��ار احل ��زب �أن ذل��ك ي ��أت��ي ع�ل��ى �أر��ض�ي��ة "ف�ضح‬ ‫�سيا�سة احلكومة احلالية يف مت�سكها بقانون ال�صوت‬ ‫الواحد املقرون بالتوزيع غري العادل للدوائر"‪ ،‬و�إيراد‬ ‫تعبري الدوائر الوهمية يف القانون‪ ،‬والذي ال يحمل �سوى‬ ‫تف�سري واحد‪ ،‬وهو فتح الباب وا�سعا �أمام فر�ص التزوير‬ ‫والتالعب بنتائج االنتخابات‪ ،‬وفقا للبيان‪.‬‬ ‫و�أك��د البيان ��ض��رورة ف�ضح �سيا�سة احلكومة ‪-‬من‬ ‫خ�ل�ال ه��ذه امل���ش��ارك��ة‪ -‬يف اغ�ت�ي��ال�ه��ا ل�ل�ح��ري��ات العامة‪،‬‬ ‫والت�ضييق على حياة املواطن بفر�ض �ضرائب �إ�ضافية‬ ‫متوا�صلة‪ ،‬مما ي�ؤدي �إىل ت�صاعد مطرد يف زيادة الأ�سعار‪،‬‬

‫"ذبحتونا" تعقد ملتقى وطنيا بالتعاون مع‬ ‫النقابات حول املدار�س اخلا�صة قبل نهاية ال�شهر‬ ‫عمان ‪ -‬ال�سبيل‬ ‫تعتزم جلنة املتابعة للحملة الوطنية من �أج��ل حقوق الطلبة‬ ‫"ذبحتونا" بالتعاون م��ع جمل�س النقابات املهنية عق َد ملتقى‬ ‫وطني حول املدار�س اخلا�صة �أواخر ال�شهر احلايل؛ وذلك ملواجهة‬ ‫"تغول �أ�صحاب املدار�س اخلا�صة على املواطنني‪ ،‬وال�صمت احلكومي‬ ‫املطبق جتاه هذا امللف" بح�سب تعبريها‪ .‬وقالت يف ت�صريح �صحايف‬ ‫�أم�س �إنه �سيتم الإعالن عن تفا�صيل امللتقى الحقا‪.‬‬ ‫وا�ستغربت "ذبحتونا" الت�صريح ال�صحفي ال�صادر عن نقابة‬ ‫�أ�صحاب املدار�س اخلا�صة‪ ،‬الذي �أ�شارت فيه �إىل �أن جمل�س النقابة‬ ‫بهيئته الإداري� ��ة واال�ست�شارية ي��أم��ل م��ن ك��اف��ة الإخ ��وة والزمالء‬ ‫القائمني على امل�ؤ�س�سات التعليمية اخلا�صة االل�ت��زام بعدم زيادة‬ ‫الأق�ساط املدر�سية لهذا العام ‪.2011/2010‬‬ ‫وب�ح���س��ب ح�م�ل��ة "ذبحتونا" ال �ت��ي وج ��دت يف ه ��ذا الت�صريح‬ ‫ا�ستخفافا بعقول املواطنني وا�ستغفاال لهم‪ ،‬فقد �أو�ضحت �أن الر�سوم‬ ‫املدر�سية للمدار�س اخلا�صة حتدد يف �شهر ني�سان من كل عام‪ ،‬و�أن‬ ‫كافة املدار�س اخلا�صة كانت قد قامت بتحديد ر�سومها و�إعالنها‬ ‫لأولياء الأم��ور منذ ذلك التاريخ‪ ،‬وبالتايل ف�إن النقابة تعلم جيدا‬ ‫ب ��أن ه��ذا الطلب �أو الأم��ل ال قيمة ل��ه‪ ،‬ولي�س �سوى ذر للرماد يف‬ ‫العيون‪ ،‬وحماولة يائ�سة من قبل هذه النقابة للتخفيف من حجم‬ ‫الغ�ضب لدى املواطنني‪ ،‬الناجت عن االرتفاعات املتتالية واجلنونية‬ ‫للر�سوم املدر�سية يف ال�سنوات الأخ�ي�رة‪ ،‬وا��س�ت�ف��راد �أ��ص�ح��اب هذه‬ ‫املدار�س باملواطنني‪ .‬وختمت بت�أكيد �ضرورة قيام احلكومة ممثلة‬ ‫ب� ��وزارة ال�ترب�ي��ة والتعليم ب��ات�خ��اذ خ �ط��وات عملية مل��واج�ه��ة تغول‬ ‫�أ�صحاب املدار�س اخلا�صة‪ ،‬م�شددة على �أن ال�صمت احلكومي جتاه‬ ‫هذه الق�ضية �أمر مل يعد مفهوما �أو مقبوال‪.‬‬

‫الأب �صاحب �سوابق يف �إطالق النار على �آخرين‬

‫رمثاوي ي�صيب ابنه بر�صا�صة‬ ‫وميوت على يد �أبنائه‬ ‫الرمثا ‪ -‬ال�سبيل‬ ‫�أق��دم رمثاوي على �إط�لاق النار �صوب �أح��د �أبنائه لت�صيبه يف‬ ‫فخذه‪ ،‬الأم��ر ال��ذي دفع �أبناءه ل�ضرب الوالد نقل على �أثرها �إىل‬ ‫م�ست�شفى امللك امل�ؤ�س�س‪ ،‬حيث تويف �صباح اليوم مت�أثرا بجراحه‪.‬‬ ‫وبني م�صدر �أمني �أن الأجهزة االمنية تلقت بالغاً عن احلادثة‪،‬‬ ‫فهرعت �إىل مكان وقوعها �إثر قيام (ح‪.‬ب) الذي يبلغ من العمر ‪56‬‬ ‫عاما ب�إطالق النار على �أبنائه الأربعة‪� ،‬أم�س الأول‪ ،‬ف�أ�صيب (ز‪.‬ح‪.‬ب)‬ ‫ومت حتويل الأب اىل م�ست�شفى امللك امل�ؤ�س�س عبد اهلل اجلامعي‪،‬‬ ‫حيث تويف �صباح �أم�س (الإثنني)‪ ،‬ونقل االبن �إىل م�ست�شفى الرمثا‪،‬‬ ‫وتولت اجلهات املخت�صة التحقيق يف مالب�سات الق�ضية‪.‬‬ ‫يذكر �أن الوالد �أنهى منذ فرتة حمكوميته ب�سبب ق�صة مماثلة‬ ‫حدثت عام ‪ 1999‬عندما �أطلق النار باجتاه �أقربائه وابنه‪� ،‬أ�صيب‬ ‫حينها ن�سيبه ب��إح��دى ع�شرة طلقة‪ ،‬وثالثة �آخ��رون بعدة طلقات‪،‬‬ ‫قب�ض عليه حينها بعد مطاردة دامت �ساعات‪.‬‬

‫مقرونا بت�صاعد يف حجم البطالة‪ٍّ ،‬‬ ‫وتدن يف مداخيل ذوي‬ ‫الدخل املحدود‪.‬‬ ‫وح��ذر م��ن "فربكة جمل�س ن��واب ه��زي��ل ع�بر �أربع‬ ‫�سنوات عجاف قادمة"‪ ،‬بحيث يكون جمل�سا غري م�ؤهل‬ ‫ل�لارت�ق��اء ب� ��الأردن �إىل م�ستوى امل��رح�ل��ة ال�ق��ادم��ة التي‬ ‫يعي�ش العامل من خاللها �أزمة اقت�صادية خانقة‪ ،‬ويعي�ش‬ ‫الوطن العربي اال�ستهداف من جانب الر�أ�سمال املايل‬ ‫العاملي‪.‬‬ ‫وق��ال احل��زب �إن الأردن يعي�ش �أزم ��ة م��رك�ب��ة‪ ،‬فهو‬ ‫يعي�ش الأزمة املالية العاملية كجزء منها‪ ،‬ويعي�ش الأزمة‬ ‫العربية كجزء منها‪ ،‬كما يعي�ش �أزمة �إ�ضافية "جغرافية‬ ‫ دميغرافية"‪ ،‬لكونه يقع ب�ين فكي كما�شة‪ ،‬احتالل‬‫�صهيوين يف فل�سطني‪ ،‬واحتالل �أمريكي يف العراق‪.‬‬ ‫ولفت �إىل ح� ّل امللك عبداهلل الثاين ملجل�س النواب‬ ‫ال���س��اب��ق‪ ،‬م ��ؤك��دا �أن ه��ذه اخل �ط��وة ا�ستهدفت التمهيد‬ ‫لت�سليح الأردن مبجل�س نواب قادر على �أن يرتقي مل�ستوى‬ ‫تعقيدات املرحلة املقبلة‪.‬‬

‫‪3‬‬

‫«العمل الإ�سالمي ووحدة» يطلقان حملة‬ ‫تواقيع ملقاطعة االنتخابات بعد العيد‬ ‫ال�سبيل ‪� -‬أحمد برقاوي‬ ‫ك� ��� �ش ��ف ق� � �ي � ��ادي ي� ��� �س ��اري‬ ‫م� �ع ��ار� ��ض ع� ��ن ات � �ف� ��اق حزبي‬ ‫ج� �ب� �ه ��ة ال � �ع � �م� ��ل الإ� � �س�ل��ام� ��ي‬ ‫وال��وح��دة ال�شعبية على �إطالق‬ ‫ح�م�ل��ة جل�م��ع ت��واق �ي��ع ملقاطعة‬ ‫االن �ت �خ��اب��ات ال�ن�ي��اب�ي��ة املقبلة‪،‬‬ ‫وحتديدا بعد عطلة عيد الفطر‪،‬‬ ‫وذلك يف �إطار تفعيل �آليات عمل‬ ‫م�شرتكة بينهما لتو�سيع قاعدة‬ ‫املقاطعني لالنتخابات املزمع‬ ‫�إجرا�ؤها يف التا�سع من ت�شرين‬ ‫ثاين املقبل‪.‬‬ ‫وقال ع�ضو املكتب ال�سيا�سي‬ ‫يف ح � ��زب ال � ��وح � ��دة ال�شعبية‬ ‫ال��دمي �ق��راط��ي "وحدة" عبد‬ ‫امل�ج�ي��د دن��دي ����س لــ"ال�سبيل"‬ ‫�أم����س �إن اللجنة التح�ضريية‬ ‫التي انبثقت ع��ن اللقاء الأول‬ ‫الذي جمع بني قيادتي "العمل‬ ‫الإ�سالمي والوحدة ال�شعبية"‬ ‫�ستعمل على �صياغة بيان ي�شري‬ ‫�إىل �أ�سباب مقاطعة االنتخابات‬ ‫ومربراتها و�أهم املطالب‪ ،‬والتي‬ ‫منها تعديل قانون االنتخاب‪.‬‬ ‫وك� ��ان ح��زب��ا ج�ب�ه��ة العمل‬ ‫الإ� �س�لام��ي وال��وح��دة ال�شعبية‬ ‫عقدا لقاءهما الثاين م�ساء �أم�س‬ ‫الأول الأحد يف مقر حزب جبهة‬ ‫ال �ع �م��ل الإ� �س�ل�ام ��ي‪ ،‬وبح�ضور‬ ‫�أم �ي �ن��ه ال� �ع ��ام ح �م��زة من�صور‪،‬‬ ‫و�أم�ي�ن ع��ام "وحدة" د‪� .‬سعيد‬ ‫ذي��اب‪ ،‬بالإ�ضافة �إىل �شخ�صيات‬ ‫وطنية و�سيا�سية ونقابية‪.‬‬

‫�أمني عام حزب جبهة العمل الإ�سالمي‬

‫�أمني عام حزب الوحدة ال�شعبية‬

‫وي�أتي الإعداد حلملة جمع‬ ‫التواقيع ملقاطعة االنتخابات يف‬ ‫�سياق دف��ع حزبي جبهة العمل‬ ‫الإ� �س�لام��ي وال��وح��دة ال�شعبية‬ ‫خم�ت�ل��ف ال �ف �ع��ال �ي��ات الوطنية‬ ‫وال�سيا�سية وال�شعبية واحلزبية‬ ‫ل�ل�ت�ع�ب�ير ع��ن رف���ض�ه��ا لقانون‬ ‫االن �ت �خ ��اب امل � ��ؤق� ��ت‪ ،‬و�� �ض ��رورة‬ ‫ا�ستبداله ب�آخر دميقراطي‪.‬‬ ‫و�أكد دندي�س �أن حملة جمع‬ ‫التواقيع هي �إحدى �آليات تفعيل‬ ‫ق��رار املقاطعة ال��ذي اتخذه كل‬ ‫من "جبهة العمل الإ�سالمي"‬ ‫و"الوحدة ال�شعبية"‪ ،‬الفتا‬ ‫�إىل �أن �ه��ا ت�شكل �إط� ��ارا جامعا‬ ‫ل� �ك ��ل ال � �ق� ��وى وال�شخ�صيات‬ ‫ال�سيا�سية والوطنية املقاطعة‬ ‫لالنتخابات‪.‬‬ ‫وق � � ��ال �إن ه� � ��ذه احلملة‬ ‫ت�ع��د م�ق��دم��ة ع�ل��ى ط��ري��ق عقد‬ ‫م �ل �ت �ق��ى وط �ن ��ي � �ش��ام��ل لكافة‬

‫ال �ق��وى وال �ف �ع��ال �ي��ات املقاطعة‬ ‫لالنتخابات النيابية‪.‬‬ ‫وك��ان��ت قيادتا ح��زب جبهة‬ ‫ال� �ع� �م ��ل الإ�� � �س �ل��ام � ��ي‪ ،‬وح� ��زب‬ ‫ال ��وح ��دة ال���ش�ع�ب�ي��ة ق ��د عقدت‬ ‫اجتماعا م�شرتكا مطلع ال�شهر‬ ‫احل � ��ايل‪ ،‬ل�ل�ت�ب��اح��ث يف امل�شهد‬ ‫ال �� �س �ي��ا� �س��ي ال��وط �ن��ي ويف �آخ ��ر‬ ‫امل�ستجدات‪ ،‬وب�شكل خا�ص فيما‬ ‫ي�ت���ص��ل مب��و� �ض��وع االنتخابات‬ ‫ال� �ن� �ي ��اب� �ي ��ة‪ ،‬وك � ��ذل � ��ك موقف‬ ‫احلزبني منها‪ ،‬الذي مت التعبري‬ ‫عنه بقرار املقاطعة‪.‬‬ ‫و�� �ش� �ك ��ل احل� � ��زب� � ��ان جلنة‬ ‫حت���ض�يري��ة ت�سعى ل�ب�ن��اء �إطار‬ ‫� �ش �ع �ب��ي ي �� �ض��م ك� ��ل الأط� � � ��راف‬ ‫ال�ت��ي ات �خ��ذت ق� ��راراً مبقاطعة‬ ‫االن �ت �خ��اب��ات ال �ن �ي��اب �ي��ة‪ ،‬بهدف‬ ‫�إح ��داث �إ��ص�لاح �سيا�سي �شامل‬ ‫ي�شكل قانون انتخاب دميقراطي‬ ‫مدخله الرئي�سي‪.‬‬

‫القب�ض على ثالثة مطلوبني «خطريين‬ ‫جدا» يف ال�شونة اجلنوبية و�أم الب�ساتني‬ ‫ال�سبيل ‪ -‬نبيل حمران‬ ‫ن �ف��ذت م��دي��ري��ة الأم� ��ن ال �ع��ام ب��اال� �ش���راك مع‬ ‫املديرية العامة لقوات الدرك حملتها الأمنية الثالثة‬ ‫بنجاح فجر �أم�س يف منطقتي ال�شونة اجلنوبية و�أم‬ ‫الب�ساتني لإلقاء القب�ض على "املطلوبني اخلطريين‬ ‫جدا" ‪.‬‬ ‫احل �م �ل��ة �أ�� �س� �ف ��رت ع ��ن ال �ق �ب ����ض ع �ل��ى ثالثة‬ ‫م �ط �ل��وب�ين؛ اث �ن��ان يف م�ن�ط�ق��ة ال �� �ش��ون��ة اجلنوبية‬ ‫مبحافظة البلقاء مم��ن امتهنوا ت��روي��ج املخدرات‪،‬‬ ‫وحيازة الأ�سلحة دون ترخي�ص‪ ،‬و�إط�لاق النار دون‬ ‫دا ٍع‪ ،‬وق�ضايا �سرقات‪ ،‬فيما �ألقي القب�ض على الثالث‬ ‫الذي امتهن ترويج املخدرات يف منطقة �أم الب�ساتني‬ ‫يف ل��واء ن��اع��ور بالعا�صمة ع�م��ان‪ ،‬بح�سب م��ا �أعلن‬ ‫الناطق الإع�لام��ي با�سم الأم��ن العام املقدم حممد‬ ‫اخلطيب‪.‬‬ ‫اخلطيب بني �أنه مت "ر�صد حتركات املطلوبني‪،‬‬ ‫ومعرفة مواقعهم �ضمن خطه ا�ستخبارية حمكمة‬ ‫ج��رى ع�ل��ى �إث��ره��ا تنفيذ عملية م��داه�م��ة ب�سرعة‬

‫فائقة م��ن قبل الأج �ه��زة الأم�ن�ي��ة واملخت�صة بدعم‬ ‫و�إ�سناد من قوات الدرك"‪.‬‬ ‫و�أك��د ع��دم وق��وع �إ��ص��اب��ات �أث�ن��اء تنفيذ احلملة‬ ‫"ال�سريعة والنوعية" م�شريا �إىل �ضبط جمموعة‬ ‫من الأ�سلحة‪.‬‬ ‫وب��ذل��ك ي��رت�ف��ع ع ��دد امل�ط�ل��وب�ين ال��ذي��ن جرى‬ ‫ال�ق�ب����ض ع�ل�ي�ه��م م �ن��ذ ب ��دء ت�ن�ف�ي��ذ ه ��ذه احلمالت‬ ‫�إىل خم�سة ع���ش��ر "مطلوبا خ �ط�يرا جدا" �إذ مت‬ ‫�إل�ق��اء القب�ض على مطلوبني يف منطقتي البيادر‬ ‫واجلندويل يف عمان اجلمعة املا�ضي‪.‬‬ ‫فيما مت �إل�ق��اء القب�ض على ع�شرة مطلوبني‬ ‫خطريين مع انطالق �أوىل احلمالت الأمنية يف ‪30‬‬ ‫�آب املا�ضي؛ لإلقاء القب�ض على ما يناهز مئة مطلوب‬ ‫خطري "يتح�صنون" يف عدة مناطق يف اململكة‪.‬‬ ‫�إذ ي�ت��واج��د ه� ��ؤالء امل�ط�ل��وب��ون م�ن��اط��ق البادية‬ ‫ال�شمالية وال�شرقية يف حمافظة امل�ف��رق‪ ،‬ومناطق‬ ‫يف ال�شونة اجلنوبية والكفرين يف حمافظة البلقاء‪،‬‬ ‫ومناطق حتيط بلواء ناعور بالعا�صمة‪ ،‬ومناطق يف‬ ‫البادية اجلنوبية ومدينة معان‪.‬‬

‫ال�صمادي‪ :‬املركز �أدى املطلوب منه‬

‫«التنمية االجتماعية» وفاة الطفل وائل‬ ‫يف مركـز �أمـل للمـعـاقني طبيعـيــة‬

‫ال�سبيل ‪ -‬ع�صام مبي�ضني‬

‫�أك��دت فوزية ال�سبع مديرة �ش�ؤون الأ�شخا�ص املعاقني يف وزارة‬ ‫التنمية االجتماعية لـ"ال�سبيل" �أن الطفل وائ��ل ال�صمادي (‪11‬‬ ‫�سنة) الذي انتقل �إىل رحمة اهلل تعاىل‪ ،‬كان يعانى من مر�ض الكبد‬ ‫الوبائي ال�شديد (ا) والتهاب رئوي حاد منذ دخوله يف ‪2010 /4 /11‬‬ ‫حيث �أثبتت الفحو�صات الطبية �أنه يعاين من هذه الأمرا�ض منذ‬ ‫زمن‪ ،‬وقد وقع والده على �إقرار لوزارة التنمية هذا اخل�صو�ص قبل‬ ‫�إدخاله‪.‬‬ ‫و�أ�شارت ال�سبع اىل �أن الطفل وائل مت �إدخاله �إىل مركز الأمل‬ ‫نظرا لظروفهم املادية ال�سيئة‪ ،‬ف��الأب متقاعد من القوات امل�سلحة‬ ‫الأردنية وهو يعاين من �إعاقة عقلية و�شلل يف الأطراف ال�سفلى‪.‬‬ ‫وقالت ال�سبع �إنه منذ ع�شرين يوما يتم �إدخاله �إىل م�ست�شفى‬ ‫الأمري في�صل‪ ،‬ثم يتم �إخراجه الحقا‪.‬‬ ‫ونفت الأنباء التي حتدثت عن عدم توفر الكادر الطبي و�سيارات‬ ‫الإ��س�ع��اف يف امل��رك��ز والإ� �ش��راف واملتابعة م��ن قبل مديرية التنمية‬ ‫االجتماعية‪.‬‬ ‫و�أكدت ال�سبع �أن التنمية اتخذت كافة الإجراءات و�إن ما ح�صل‬

‫هو ق�ضاء وقدر‪ ،‬ومل يكن هناك تق�صري �أبدا‪.‬‬ ‫وبينت �أن مديرية �ش�ؤون املعاقني يف وزارة التنمية االجتماعية‬ ‫ترعى ثالثة �آالف معاق و‪ 53‬معاقا يف ت�سعة ع�شر مركزا يف جميع‬ ‫�أنحاء اململكة‪ ،‬حيث تقدم هذه املراكز اخلدمات الإيوائية والنهارية‬ ‫والعالج الطبيعي و�إعادة ت�أهيل جمتمعي‪ .‬و�أ�ضافت ال�سبع �أن الوزارة‬ ‫تتكفل برعاية ه ��ؤالء املعاقني من توفري امل��أك��ل وامللب�س والرعاية‬ ‫ال�صحية واملجتمعية‪� ،‬إ��ض��اف��ة اىل خ��دم��ات ه��ذه امل��راك��ز النهارية‬ ‫الأخ��رى التي تتوىل هي �أي�ضا االعتناء باملعاقني �إعاقات خفيفة �أو‬ ‫متو�سطة‪.‬‬ ‫�إىل ذلك قال حممد مو�سى ال�صمادي والد الطفل لـ"ال�سبيل"‬ ‫�إنه مل يلم�س �أي ق�صور من �إدارة املركز‪ ،‬و�أن ابنه مري�ض منذ دخوله‬ ‫فتم نقله �إىل م�ست�شفى الأمري في�صل وهو يعاين من التهابات رئوية‬ ‫ح��ادة و�ضيق يف التنف�س قبل ح��وايل ع�شرة �أي��ام هو و�شقيقه التو�أم‬ ‫عبداهلل ال�صمادي حيث غادر عبداهلل امل�ست�شفى بعد �أن منّ اهلل عليه‬ ‫بال�شفاء بينما تويف �شقيقه وائل الذي كان يعاين من حالة �صحية‬ ‫�سيئة منذ دخوله امل�ست�شفى‪.‬‬ ‫ي�شار اىل �أن الطفل وائل هو الطفل الثاين الذي يوافيه الأجل‬ ‫بعد الطفلة لبنى التي توفيت قبل �أيام قليلة عليهما الرحمة‪.‬‬

‫تو�صيات حقوقية ب�إيجاد قانون‬ ‫يكفل حق التنظيم النقابي‬ ‫ال�سبيل ‪ -‬جناة �شناعة‬ ‫طالب مركز اجل�سر العربي حلقوق الإن�سان احلكومة �أم�س لل�سماح‬ ‫لعمال الزراعة بت�أ�سي�س نقابة‪� ،‬أو ال�سماح لهم باالن�ضمام �إىل النقابات‬ ‫العمالية �أ�سوة بالعمال الآخرين‪.‬‬ ‫مدير املركز �أجمد �شموط ركز يف حديث لـ"ال�سبيل" على �ضرورة‬ ‫اتخاذ الإجراءات احلكومية لتعديل املادة الثالثة من قانون العمل؛ كونها‬ ‫حترم عمال الزراعة من حقهم يف تكوين النقابات �أو االن�ضمام �إليها �أو‬ ‫ممار�سة الن�شاطات النقابية‪.‬‬ ‫وذكر �شموط �أن املادة ال�سابقة تتعار�ض مع الإعالنات العاملية حلقوق‬ ‫الإن�سان التي �صادق عليها الأردن‪ ،‬والتي ت�ؤكد �أن لكل �إن�سان �أن ين�شئ‬ ‫والآخرين نقابات‪ ،‬وله احلق يف االن�ضمام �إىل نقابات حلماية مل�صاحله‪.‬‬ ‫واعترب �شموط �أن العاملني يف القطاع الزراعي ي�شكلون �شريحة‬ ‫وا� �س �ع��ة م��ن امل�ج�ت�م��ع‪ ،‬وم ��ن ح�ق�ه��م وج ��ود ن�ق��اب��ة ل�ه��م ت��راع��ي وحتمي‬ ‫م�صاحلهم املكفولة مبوجب القوانني الدولية والوطنية‪ ،‬خا�صة فيما‬ ‫تعلق منها ب�ساعات العمل‪ ،‬والأجرة‪ ،‬و�أيام العطل‪ ،‬والت�أمينات االجتماعية‬ ‫وال�صحية‪ ،‬والتي من �ش�أنها ت�أمني احلد الأدنى للعي�ش الكرمي‪.‬‬

‫ولفت �إىل �أن العهد ال��دويل اخلا�ص باحلقوق املدنية وال�سيا�سية‪،‬‬ ‫ي�ضمن لكل �شخ�ص احلق يف �إن�شاء وتنظيم النقابات حماية مل�صلحته‪،‬‬ ‫م�شريا �إىل �أن منع تكوين النقابات يتعار�ض مع مفهوم احلرية الذي‬ ‫�أكدته خمتلف الدول يف د�ساتريها؛ مبا فيها الد�ستور الأردين يف مادتيه‬ ‫(‪ )2/16‬واملادة (‪/2/23‬و)‪.‬‬ ‫يذكر �أن تو�صيات امل�ؤ�س�سات الوطنية احلقوقية تركز على �ضرورة‬ ‫�إيجاد قانون عام يكفل حق التنظيم النقابي العمايل لكل قطاع‪� ،‬إ�ضافة‬ ‫للت�شديد على �إعادة النظر يف الت�صنيف املهني لت�شكيل النقابات العمالية‪،‬‬ ‫بحيث ي�سمح لأي جمموعة عمالية تنظيم نف�سها بكل �سهولة وي�سر‪.‬‬ ‫وتنادي تلك التو�صيات التي يجري جتاهلها حكوميا رغ��م تكرار‬ ‫االعت�صامات وتنفيذ اجتماعات عامة للمطالبة باحلق يف تنظيم نقابي‬ ‫يحمي احلقوق وامل�صالح‪ ،‬بتعديل قانون العمل بحيث ي�سمح ب�إجراء‬ ‫مفاو�ضات جماعية بني العمال و�أ�صحاب العمل مبعدل مرتني �سنويا‬ ‫على الأقل‪ ،‬وي�ضمن متثيل �أفراده بطريقة عادلة‪.‬‬ ‫وتدعو �أي�ضا �إىل م�ساهمة النقابات العمالية يف �صياغة القانون مبا‬ ‫ال يتعار�ض مع االتفاقيات الدولية ال�صادرة عن منظمة العمل الدولية‪،‬‬ ‫التي �صادق عليها الأردن‪.‬‬

‫احلوادث ق�ضت على ‪� 25‬شخ�صا منذ بداية رم�ضان‬

‫وفاة بتدهور �سيارة يف معان‬ ‫وت�سمم ‪ 12‬م�صريا يف املفرق‬ ‫عمان ‪ -‬ال�سبيل‬ ‫تويف مواطن و�أ�صيب ‪� 9‬آخ��رون بجروح ور�ضو�ض نتيجة ثالثة‬ ‫حوادث �سري مف�صلة‪� ،‬إذ �أدى تدهور �سيارة ركوب �صغرية يف منطقة‬ ‫املحمدية مبحافظة معان �إىل وف��اة مواطن و�إ�صابة ثالثة �آخرين‬ ‫بجروح ور�ضو�ض وحالتهم العامة بالغة‪.‬‬ ‫فرق الدفاع املدين �أخلت الوفاة و�أ�سعفت امل�صابني ونقلتهم �إىل‬ ‫م�ست�شفى معان احلكومي‪.‬‬ ‫وبذلك يرتفع عدد الوفيات يف حوادث تعامل معها الدفاع املدين‬ ‫منذ بداية �شهر رم�ضان �إىل ‪ 25‬وف��اة‪ 23 ،‬منها ك��ان نتيجة حوادث‬ ‫��س�ير‪ ،‬فيما ق�ضت م��واط�ن��ة يف ح��ري��ق �شب يف منزلها بينما ق�ضت‬ ‫مواطنة ثانية غرقا‪.‬‬ ‫الأرقام تظهر �أن حوادث تدهور ق�ضت على حياة ‪� 11‬شخ�صا منذ‬ ‫بداية �شهر رم�ضان‪ ،‬فيما �أنهت حوادث الت�صادم حياة ‪� 10‬أ�شخا�ص‪،‬‬ ‫وق�ضت حوداث الده�س على �شخ�صني‪.‬‬ ‫�إىل ذلك �أ�صيب (‪� )5‬أ�شخا�ص نتيجة تدهور �سيارة قرب جامعة‬ ‫الزيتونة عملت كوادر دفاع مدين �شرق عمان على �إ�سعافهم ثم نقلتهم‬ ‫�إىل م�ست�شفى مدينة احل�سني الطبية وحالتهم العامة متو�سطة‪.‬‬ ‫بينما �أ�صيبت مواطنة بجروح �إثر تعر�ضها حلادث ده�س �سيارة‬ ‫قرب ال��دوار ال�سابع بعمان عملت فرق دفاع مدين غرب عمان على‬ ‫�إ�سعافها ونقلتها �إىل م�ست�شفى امل��دي�ن��ة الطبية وحالتها العامة‬ ‫متو�سطة‪.‬‬ ‫�إىل ذلك �أ�صيب ‪� 12‬شخ�صا يحملون اجلن�سية امل�صرية بت�سمم‬ ‫غذائي �إثر تناولهم �أطعمة فا�سدة يف حمافظة املفرق‪.‬‬ ‫كوادر دفاع مدين املفرق �أ�سعفت امل�صابني ونقلتهم �إىل م�ست�شفى‬ ‫املفرق احلكومي وحالتهم العامة متو�سطة‪.‬‬ ‫وكانت مراكز الدفاع املدين تعاملت الأحد مع ‪ 117‬حادثا خمتلفا‬ ‫نتج عنها ‪� 83‬إ�صابة يف حني تعاملت مع ‪ 389‬حالة مر�ضية‪.‬‬


‫‪4‬‬

‫‪local@assabeel.net‬‬

‫الثالثاء (‪� )7‬أيلول (‪ ) 2010‬م ‪ -‬ال�سنة (‪ - )17‬العدد (‪)1349‬‬

‫بعد ن�شر «ال�سبيل» �صور حتوله ملكب للنفايات‬

‫�ش�ؤون حملية‬

‫«الأوقاف»‪ :‬موقع معركة م�ؤتة �سي�شهد تطويرا مع مقامات ال�صحابة قبل نهاية العام‬

‫نفايات و�أو�ساوخ حتت الفتة املوقع يف ا�ستقبال الزوار‬

‫ال�سبيل ‪ -‬ع�صام مبي�ضني‬ ‫طالب مواطنون يف ات�صاالت هاتفية على‬ ‫"ال�سبيل" وزارة الأوق��اف وال�سياحة والآثار‬ ‫ووزارة البلديات �سرعة التحرك لإنقاذ موقع‬ ‫معركة موتة التاريخي ال�شهري جنوب حمافظة‬ ‫الكرك الذي حتول �إىل مكب للنفايات ومكرهة‬ ‫�صحية‪ ،‬ف�ضال ع��ن ت�ن��اث��ر ع �ب��وات وزجاجات‬ ‫اخلمر فيه‪.‬‬ ‫و�أك��د مدير مكتب �أوق��اف امل��زار اجلنوبي‬ ‫فرا�س �أبو خيط لـ"ال�سبيل" �أن املكان املحيط‬ ‫��س�ي���ش�ه��د ��ض�م��ن م��رح �ل��ة الح �ق��ة رب ��ط موقع‬ ‫املعركة مع �ضريح عبداهلل بن رواح��ة ب�سل�سة‬ ‫من احلدائق مع نهاية العام اجلاري‪ ،‬و�سيبا�شر‬ ‫ب�إن�شاء هذه احلدائق على م�ساحات كبرية من‬ ‫االر���ض‪ ،‬و�سيتم نقل ال��زوار يف عربات جترها‬ ‫خيول‪.‬‬ ‫ول �ف��ت �أب ��و خ�ي��ط �إىل �أن م��وق��ع معركة‬ ‫م�ؤتة �سي�شهد قريبا تغيريا �شامال يف طبيعته‪،‬‬ ‫م��ن ح�ي��ث �شموله ب�برن��ام��ج الإع �م��ار ملقامات‬ ‫ال�صحابة يف املزار اجلنوبي‪.‬‬ ‫وذك ��ر م��دي��ر مكتب الأوق � ��اف �أن ��ه �سيعاد‬ ‫ت�أهيل املوقع القدمي وترميمه‪ ،‬و�سيعاد بناء‬ ‫احل �ج��ارة ب�ط��ري�ق��ة ت��و��ض��ح م�ع��امل��ه القدمية‪،‬‬ ‫م�ضيفا‪�" :‬أن امل�شروع �سي�شتمل على بناء �سور‬

‫ح��ول امل��وق��ع ال ��ذي ت�ق��در م�ساحته بدومنني‪،‬‬ ‫ل�ل�ح�ف��اظ ع�ل�ي��ه م��ن ع�ب��ث �أ��ش�خ��ا���ص يقومون‬ ‫بتخريبه‪ ،‬وت�شويهه"‪.‬‬ ‫وب�ي�ن �أن ب�ل��دي��ة م ��ؤت��ة ووزارة الأ�شغال‬ ‫��س�ت�ت�ع��اون��ان ل�ل�ق�ي��ام ب�ع�م�ل�ي��ة ت�ن�ظ�ي��ف �شاملة‬ ‫للموقع قريبا من قبل �أجهزتهما املختلفة‪.‬‬ ‫ول�ف��ت �أب��و خيط اىل �أن الأوق ��اف �ستقوم‬ ‫ب�صيانة الأج��زاء التي تتعر�ض للتخريب من‬ ‫قبل بع�ض زوار املوقع‪ ،‬حاثا املواطنني والزوار‬ ‫على عدم العبث باملوقع ومرافقه وع��دم �إلقاء‬ ‫النفايات فيه‪ ،‬م�شددا على �أهمية تعاون البلدية‬ ‫والأوق � � ��اف ل�لاه �ت �م��ام ب�ن�ظ��اف��ة امل��وق��ع وحث‬ ‫املواطنني على عدم �إلقاء النقابات والأو�ساخ‪.‬‬ ‫وك � ��ان م ��واط �ن ��ون ع �ب��روا ع ��ن �شعورهم‬ ‫بالأ�سى واحلزن ال�شديد للم�صري الذي �آل اليه‬ ‫موقع املعركة ال�شهرية‪.‬‬ ‫وقالوا‪ :‬من الغريب وال�صادم ونحن تنفيا‬ ‫ظ�ل�ال �شهر رم���ض��ان الف�ضيل �أن ن��رى على‬ ‫�أر�ض معركة م�ؤتة التي �شهدت عبق ال�صحابة‬ ‫الأط�ه��ار �أك��وام�اً كبرية من الرمال والنفايات‬ ‫وال� �ق ��اذورات مبختلف �أن��واع �ه��ا م��ن العبوات‬ ‫ال��زج��اج �ي��ة ال �ف��ارغ��ة وال �� �ص �ح��ون وال�صواين‬ ‫والأك �ي��ا���س البال�ستيكية وزج��اج��ات اخلمرة‪،‬‬ ‫وخم�ل�ف��ات ن�ي�ران امل��واق��د وال �ع �ظ��ام املتك�سرة‬ ‫وغريها‪ .‬وذكر مواطنون �أنهم زاروا املوقع بعد‬

‫ن�شر "ال�سبيل" تقريرا عن املكان‪ ،‬و�إن احلال‬ ‫ما زال على ما هو عليه‪.‬‬ ‫دون �أن تتحرك �أي جهة حكومية للأ�سف‬ ‫ال�شديد‪.‬‬ ‫وق ��ال ��وا �إن ال �ت �خ��ري��ب امل�ت�ع�م��د للن�صب‬ ‫التذكاري للمعركة الذي يحمل �أ�سماء ثالثة‬ ‫م��ن �أبطالها م��ن ال�صحابة‪" :‬جعفر الطيار‬ ‫وزي��د ب��ن احل ��ارث‪ ،‬وع �ب��داهلل ب��ن رواحة"‪ ،‬ما‬ ‫يزال كما هو‪ ،‬وت�ساقطت �أجزاء من الن�صب على‬ ‫الأر�ض وا�ستخدم مواطنون بع�ضها كقواعد يف‬ ‫حفالت ال�شواء‪.‬‬ ‫و�أ� �ش��ار م��واط�ن��ون �آخ ��رون اىل �أن املوقع‬ ‫امل �ع��زول ع��ن ب�ق�ي��ة امل�ن��اط��ق ال�سكنية يف بلدة‬ ‫م�ؤتة �أ�صبح مكاناً لأ�صحاب الأ�سبقيات ومرتعا‬ ‫لهم يف الليايل املظلمة ومكبا للنفايات‪� ،‬إذ ال‬ ‫توجد يف املوقع حرا�سة �أو �سياج يحميان �أر�ضه‬ ‫الطاهرة التي �شهدت �إح��دى معارك امل�سلمني‬ ‫اخلالدة من عبث العابثني‪.‬‬ ‫وت�ساءلوا‪" :‬ملاذا مل يتم عمل �سياج حديدي‬ ‫على موقع املعركة و�إي�ج��اد تنظيم وحرا�سات‬ ‫وخدمات �صحية من �أجل تطوير املنطقة لأجل‬ ‫ال�سياحة الدينية‪ ،‬فلقد مت تطوير مقامات‬ ‫ال�صحابة‪ ،‬ف�ل�م��اذا مت جت��اه��ل م��وق��ع املعركة‪،‬‬ ‫ف�أين وزارة الأوق��اف ووزارة ال�سياحة والآثار‬ ‫وبلدية م�ؤتة‪ ..‬و�أين و�أين؟‬

‫الن�صب التذكاري لتاريخ املعركة تعر�ض للتك�سري‬

‫�ساحة املعركة وتظهر فيها النفايات والأو�ساخ‬

‫�أجزاء متك�سرة من الن�صب التذكاري ت�ستخدم يف مناقل ال�شواء‬

‫خملفات حفالت �شواء بجانب الن�صب التذكاري‬


5

á«aÉ≤K ¥GQhCG

(1349) Oó©dG - (17) áæ°ùdG - Ω ( 2010) ∫ƒ∏jCG (7) AÉKÓãdG

zQGƒ◊G{ IÉæb èeGôH ºgCG Ωƒ«dG á«FÉ°†ØdG

¿OQC’G â«bƒàH 16:00 áYÉ°ùdG ºµ«JCÉj ..záaÉë°üdG ádƒL{ ¿OQC’G â«bƒàH 16:30 áYÉ°ùdG ºµ«JCÉj ..z¿hô£°ùj Ée{ ¿OQC’G â«bƒàH 17:00 áYÉ°ùdG ºµ«JCÉj ..zAGQBGh ÉjÉ°†b{

z»ª°SôdG πgÉéàdGh …ô°SC’G •ÉÑME’G ÚH :¿ƒYóÑŸG ∑ôµdG ∫ÉØWCG{ ¿Gƒæ©H zπ«Ñ°ùdG{ ™e QGƒM ‘

á°SQóŸGh ∫õæŸG QhO ≈∏Y ¿ƒdƒ© q jo ¿ƒØ≤ãe ∑ôµdG ∫ÉØWCG ´GóHEG äÉ≤«©e øe ó◊G ‘

¿OQC’G â«bƒàH 19:00 ‘ ..zçGóMC’G ≈∏Y AGƒ°VCG{ ¿OQC’G â«bƒàH 20:00 áYÉ°ùdG ºµ«JCÉj ..zô◊G …CGôdG{ ¿OQC’G â«bƒàH 21:00 áYÉ°ùdG ºµ«JCÉj ..äÉ°ùHÉ≤e{ ¿OQC’G â«bƒàH 22:00 áYÉ°ùdG ºµ«JCÉj ..zΩƒj πc{

á«aÉ≤K É«aGô¨L É¡FƒÑàH πØà– ∫ƒÑ棰SEG á«HhQhC’G áaÉ≤ã∏d ᪰UÉY

;á«Ñ©°T ä’ÉØàMG -kÉ«dÉM- á«cÎdG ∫ƒÑ棰SEG áæjóe ó¡°ûJ Gòdh .ΩÉ©dG Gò¡d á«HhQhC’G áaÉ≤ã∏d ᪰UÉY ÉgQÉ«àNG áÑ°SÉæà ¤EG ´Éªà°S’Gh á«aÉ≤ãdG ¢Vhô©dG IógÉ°ûŸ ;±’B’G áæjóŸG ΩDƒj ¿s CG ≈∏Y ,É¡≤WÉæe ™«ªL ‘ kÉ«eƒj ΩÉ≤J »àdG á«æjódG ó«°TÉfC’G É¡«a ’k hOh á«eÓ°SEG á``dhO øjô°ûY AÉ``gR πãÁ kÉ«eÓYEG kGó``ah ∑QÉ°ûj …ò``dG ÜÉàµdG ¢Vô©e ≈∏Y Gƒ©∏WG ,á«eÓ°SEG äÉ«dÉL ÖàµdG ‘ á°ü°üîàe ô°ûf QGO áĪKÓK ≈``∏`Y ó``jõ``j É``e ¬``«`a .Qƒ¡ª÷G øe âa’ Qƒ°†ëH ≈¶ëj …òdGh ,á«eÓ°SE’G áØ∏àfl äÉ«dÉ©a kGô``NDƒ` e äó¡°T ó``b ∫ƒÑ棰SEG â``fÉ``ch ⪫bCGh ,á«Ñ©°Th ᫪°SQ ä’ÉØàMGh á«fÉ°†eQ äÉfÉLô¡eh ,á«HOC’Gh á«Fɪ櫰ùdGh á«Mô°ùŸGh á«æØdGh á«aÉ≤ãdG äÉ«dÉ©ØdG íFGóŸGh ‘ƒ°üdG AÉæ¨dG øe äGô≤a Éfƒ∏eÉL á≤£æe äó¡°Th .±ódGh Oƒ©dG ádB’ áÑMÉ°üŸG ájƒÑædG

ájôKCG Ék ©£b ™Lΰùj ¥Gô©dG ¬æe âÑ¡f

…QƒÑ÷G ¿É£ëb »bGô©dG QÉ``KB’Gh áMÉ«°ùdG ô``jRh ø∏YCG ,᫵jôeC’G IóëàŸG äÉ``j’ƒ``dG øe á``jô``KCG á©£b 500 IOÉ©à°SG ;»æWƒdG ∞ëàŸG ‘ IÒÑc äÉYÉb ™°ùJ π«gCÉJ IOÉYEG øY kÉØ°TÉc .áfhõîŸG ájôKC’G ™£≤dG ±’BG ÜÉ©«à°S’ ™bƒe ∞``dCG 12 øe Ì``cCG ¥Gô©dG ‘ ¿CG …QƒÑ÷G ±É``°`VCGh :kÉcQóà°ùe ,á«FGƒ°ûY Ö¡f äÉ«∏ªYh ójó°T ∫ɪgE’ ¢Vô©J …ôKCG á«fɪK É¡æe ;á©£b ∞dCG 36 øe ÌcCG IOÉ©à°SG Éæ©£à°SG Éææµd" ."»æWƒdG ∞ëàŸG äGOƒLƒe øe ±’BG óbh ,»``°`VÉ``ŸG ¿ô``≤`dG äÉ«æ«à°S ¿É`` HEG ∞ëàŸG ó««°ûJ ”h ∞dCG 15 É¡dÓN ó≤a IÒÑc Ö¡f äÉ«∏ª©d 2003 ΩÉ``Y ¢Vô©J .kÉ≤M’ É¡æe ±’BG á«fɪK IOÉ©à°SG ” ,ájôKCG á©£b

øØdG OGhQ óMCG IÉah Góædƒg ‘ »∏«µ°ûàdG ¿ÉæØdG IÉah »°VÉŸG óMC’G Góædƒg ‘ GôHƒc ∞ëàe ø∏YCG ácôM ¢ù«°SCÉJ ‘ ºgÉ°S …ò``dG ,ÊQƒ``c …óædƒ¡dG »∏«µ°ûàdG øjô°û©dG ¿ô≤dÉH »©«∏£dG øØdG äÉcôM ióMEG ;á«æØdG GôHƒc ¢ù«∏«fQƒc Ωƒ«L »≤«≤◊G ¬ª°SGh- ÊQƒc ódhh .kÉeÉY 88 øY ácôM OGhQ øe kGóMGh íÑ°UCGh ,1922 ΩÉY Rƒ“ 3 ‘ -ƒdÒØ«H π°ùchôHh øLÉ¡æHƒc øe ¿ƒfÉæa É¡°ù°SCG »àdG á«æØdG GôHƒc »≤à°ùJh ,1952h 1949 ÚH IÎØdG ‘ ⣰ûfh ,ΩGOÎ``°`ù`eEGh .çÓãdG ¿óª∏d ¤hC’G ±ôMC’G øe É¡ª°SG ácô◊G øe kGóMGh ÊQƒc Èà©j" :¬d ¿É«H ‘ GôHƒc ∞ëàe ∫Ébh OGhQ óMCG ¬àØ°üHh ,≥HÉ°ùdG ¿ô≤dG ‘ øjô°UÉ©ŸG ÚfÉæØdG ºgCG ."™HÉ£dG …ôYÉ°T ójóL øa ôjƒ£àH ΩÉb GôHƒc ácôM πMGôdG …óædƒ¡dG ¿ÉæØ∏d kÉHô≤e kÉ≤jó°U ÊQƒ``c ¿É``ch áYƒªéŸG ¿É``æ`K’G ¢ù°SCGh ,2006 ΩÉ``Y ‘ƒ``J …ò``dG π``«`HCG π``jQÉ``c ‘ ó©H ɪ«a â›ófG »àdG 1948 ΩÉ``Y á«ÑjôéàdG ájóædƒ¡dG .GôHƒc ácôM

á«eÓ°SEG äÓªY ≈∏Y Qƒã©dG É«fÉŸCG ‘ á«îjQÉJ

áÄ«ÑN ±É°ûàcG øY ,kGôNDƒe ¿ÉŸCG äÉjôØMh QÉKBG AGÈN ø∏YCG É¡îjQÉJ Oƒ©j á«°†ØdG ™£≤dGh ä’ƒ¨°ûŸGh äÓª©dG øe IQOÉf á∏£ŸG ¿ôeƒHQƒa ÆQƒÑæ«∏µe áj’h ‘ ,ΩÉY 1200 øe ÌcCG ¤EG .É«fÉŸCG ¥ô°T ∫ɪ°T ≥«£∏ÑdG ôëH ≈∏Y »àdG áÄ«ÑÿG ¿CG "π¨«Ñ°û°ùZÉJôjO" áØ«ë°U äô`` cPh áæjóe Üô``b ódÉØ°ùjGôZ á©eÉéH Ö«≤æàdG Aɪ∏Y É¡Ø°ûàcG ój QGƒ``°` Sh á«fó©e á∏ªY 82 ≈∏Y …ƒ``à`– ,á``j’ƒ``dÉ``H ΩÓ``µ` fCG .á°†ØdG øe É¡∏c IÒÑc ™£b çÓKh ɇ ;á«HôY äÉHÉàc πª– áØ°ûൟG ™£≤dG ¿CG ¤EG äQÉ°TCGh øe IôµÑe IÎ``a ‘ á«Hô©dG á≤£æŸG ƒg ÉgQó°üe ¿CG íLôj .á«eÓ°SE’G IQÉ°†◊G ôªY Ö«≤æàdG AGÈ``N áYƒª› ¢ù«FQ ø``Y áØ«ë°üdG â∏≤fh áØ°ûൟG äÉcƒµ°ùŸG áYÉæ°U Qó≤j ¬``fCG ,"âaƒ¡NhQ ójôa" »gh ;ÚjOÓ«ŸG ™°SÉàdGh ™HÉ°ùdG Úfô≤dG ÚH IÎØdG ∫ÓN .á«°SÉÑ©dG áaÓÿG ádhO äô°UÉY »àdG á∏MôŸG õæµdG Gò``g ∫ƒ``°`Uƒ``d ä’É``ª`à`MG á``KÓ``K Oƒ`` Lh ¤EG QÉ``°` TCGh πaGƒb hCG Üô©dG QÉéàdGh ádÉMôdG ÈY »g ;É«fÉŸCG ¤EG …ôKC’G hCG ,áÑ≤◊G ∂∏J ‘ á≤£æŸG GƒæWƒà°SG øjòdG Ú«aÓ°ùdG QÉéàdG .‘Éfóæµ°SE’G ∫ɪ°ûdG øe πMôdG ≠æµjÉØdG πFÉÑb IôµÑe ábÓY OƒLh ≈∏Y πdój ∞°ûൟG õæµdG ¿CG ÈàYGh IQÉŒ ácôM OƒLh ≈∏Yh ,»Hô©dG ⁄É©dGh É``HhQhCG ÚH ájɨ∏d .IôµÑŸG á«îjQÉàdG áÑ≤◊G ∂∏J ‘ áéFGQ á«ŸÉY

π≤°üdGh ájÉYôdG ÖLGh •Éæj á°SQóŸG ≈∏Yh õ«ØëàdGh ºYódG ÖLƒàj πg’G ≈∏Y :¿ƒcQÉ°ûe

ÚYóѪ∏d ∫ÉéŸG í°ùØJ äÉ≤HÉ°ùe OƒLh èjôîJ IÒ`` NC’G äGƒ``æ`°`ù`dG ió``e ≈``∏`Y .»∏ëŸGh »æWƒdG ;ÚYóÑŸG º¡dÉØWC’ ô°SC’G øe ÒãµdG IódGƒÿG óªfi – ∑ôµdG .º¡JÉYGóHEG IOƒL ¢SÉ«≤d ¿BGô≤∏d á``¶`Ø`◊G ∫É``Ø` WC’G ø``e êGƒ`` `aCG á«æØdG áaô°ûŸG âdÉb ,É¡ÑfÉL øe óM ≈``∏`Y- äÉ``YGó``HE’G √ò``g ¿CG QÉÑàYÉH (ÉeÉY 14) Qƒ``ª`°`†`dG ó``LÉ``e A’BG º¡æeh ,¬``JQó``≤` e Ö``°`ù`M π``c Ëô``µ` dG ihQCG ∑ôµdG áÑ°üb á«HôJ ájôjóe ‘ º¡∏«°ü– ÜÉ°ùM ≈∏Y ¿ƒµà°S -¬`` jCGQ áaÉ≤K ájôjóe ø``Y ¿ƒ∏㇠Oó``°`T k É¡àÑgƒe ¿CGh ÖgGƒŸG IOó©àe É¡fCG äócCG Éë°Vƒe ,∫hC’G á°SQóŸG ø°S ‘ ∫ÉØWCG á°SQóe 120 Ú``H ø``e ¿EG" :Qƒ``ª`°`†`dG hó©J ’ äÉ``YGó``HE’G √ò``g ¿CGh ,»ª∏©dG É¡d á©HÉàdG á«aÉ≤ãdG äÉÄ«¡dGh ∑ôµdG ácQóà°ùe ,»∏«µ°ûàdG ø``Ø` dG ‘ â``fÉ``c äÉYGóHE’ÉH -kÉ°†jCG- ºà¡J á«©ª÷G ¿CG ,∑ôµdG áÑ°üb á``«`Hô``J á``jô``jó``Ÿ á``©`HÉ``J .ÒZ ’h âbƒ∏d á©«°†e ’EG É¡fƒc ,äÉHƒ©°üdGh π«bGô©dG π«dòJ ¿CG ≈∏Y É¡àÑgƒÃ º``à` ¡` j ø`` e ó`` Œ ⁄ É``¡` fCÉ` H ¿BGô≤dG ß«Ø– õcôe »Ñ°ùàæŸ iôNC’G É¡àcQÉ°ûe QôµàJ §≤a á°SQóe 15 ∑Éæg ÜQO ió``à` æ` e ¢``ù` «` FQ ∫ƒ``≤` j É``ª`«`a á¶aÉfi ∫ÉØWCG äÉYGóHEG ΩÉeCG ∞≤J »àdG Rõ©jh É¡¡Lƒ«d √òg ≈∏Y ,É`` ¡` `d á``©` HÉ``à` dG Ée ;á``Ø`∏`à`î`ŸG á``«`°`SQó``ŸG äÉ``≤`HÉ``°`ù`ŸG ‘ ‘É≤ãdG IQÉ`` °` `†` `◊G ¤EG êÉ`` à` `– ∑ô`` `µ` ` dG ≈àM á«æØdG É¡JGQób :πØ£dG …OÉf ¢ù«FQ ™°VGƒJ ø``e º``Zô``dG Éà ¢``SQGó``ŸG º¶©e ΩɪàgG Ωó``Y »æ©j ∞`` ` jÉ`` ` f Ö`` ` ` ` ` ` ` ` ` ` jOC’G áaÉ≤K ôjóe áÑFÉf kGAóH ;IôaÉ°†àe Oƒ¡L ¬éààd á`` °` `SQó`` ŸG ‘ ájOÉŸG äÉ``«` fÉ``µ` eE’G QhO ¿EG å«M ,äɪ«ª©J øe º¡«dEG π°Sôj …ò`` ` dG- á``°` ù` jGƒ``æ` dG ’k ƒ°Uhh ∫õ``æ` ŸG ø``e ƒëf -â`` `dÉ`` `b É`` ª` `c- ‘ ádƒØ£dG äÉeóN .á«©ªé∏d ƒg ≈≤Ñj á``dÉ``◊G √ò``g πãe ‘ á°SQóŸG Rô`` ` ` ` ` HCG ø`` ` ` `e ó`` ` ©` ` `j ‹GƒM áªK :∑ôµdG .á°SQóŸG ¤EG ;á«YGóHE’G á``HÉ``à`µ`dG ¿EG" :º`` ` ` à` ` ` Nh øe ‘ɵdG Ωɪàg’G ΩóY πX ‘ ¢SÉ°SC’G ájÉYôH Ú`` ª` à` ¡` ŸG ‘ Gƒ`` ` `ë` ` ` °` ` ` VhCGh QÉWEG ‘ ¿Éc ∂dP ¿C’ á«aÉc ÒZ ∑ôµdG ∑ô`` µ` ` dG á`` ¶` ` aÉ`` fi ."º«∏©àdGh á«HÎdG IQGRh äÉ`` YGó`` HEGh Ö`` gGƒ`` e á«aÉ≤K á°ù°SDƒe 15 ™e ìƒ`` `à` ` Ø` ` e QGƒ`` ` ` ` M É¡JódGh ¬``H ºà¡J É``e ¤EG ΩÉY πµ°ûH ô≤àØJ ‘ ™``°` Sƒ``à` dG ¤EG Qƒ``ª` °` †` dG â`` `YOh ∑ôµdG ‘ ∫É``Ø` WC’G …OÉf ô≤à "π«Ñ°ùdG" É`` ¡` `à` `©` `é` `°` `T »`` ` ` à` ` ` `dG á©°VGƒàe Éæ∏FÉ°Shh äÉeóÿG øe ÒãµdG πÑb ø``e á``«`Ñ`jQó``à`dG äGQhó`` ` `dG á`` eÉ`` bEG :-á«HÉàµdG ɪ«°S ’h ‘ ∫É`` Ø` `WC’G ≈æ©J ¿CG øµÁ ,∑ôµdG Qƒ£àd É`` ¡` `Jõ`` Ø` `Mh ´É`` £` `≤` `d á`` ` ¡` ` `Lƒ`` ` ŸG ÚYóÑŸG ∫É`` Ø` `WC’G Ú``µ` “h ,IQGRƒ`` ` ` dG AÉ£YEG ø``e ó``H ’" ∫ÉØWCG" ¿GƒæY â– ‘ äRÉ``Ø`a ;É¡àÑgƒe áªK ¿E G h ,∫É` ` Ø ` ` W ’ C G ‘ á` ` « ` Y Gó` ` H ’ E G º` ` ¡ ` J GOÉ` ` ¡ ` ° ` T Ëó` ` ≤ ` J ø` ` e ¬≤ëà°ùj Ée πØ£dG ¿ƒYóÑŸG ∑ô``µ`dG ‹ÉgC’G ¢†©Hh ‘ »``ª` °` SQ Ò``°` ü` ���` J øe ¿ƒ``«` æ` ©` ŸG É``gô``°` †` ë` j ä’É`` Ø` `à` `MG ,ΩÉ`` ` `ª` ` ` à` ` ` g’G ø`` ` ` `e øµd ∫ÉØWC’G ÜOCÉH ÚH äÉ°ùaÉæŸG øe ÒãµdG …ô`` °` ` SC’G •É`` ` Ñ` ` `ME’G ≈`` ∏` `Y á`` ` «` ` ` HÉ`` ` à` ` ` µ` ` ` dG ;Qƒ`` ` ` eC’G AÉ`` `«` ` dhCGh Ú`` jƒ`` HÎ`` dG ´É`` £` ≤` dÉ`` H …ô`` ` ` ` Mh πYÉa ÒZ É¡ª¶©e ,"»ª°SôdG πgÉéàdGh ´GóHE’G ¿CG ¿hôj " π«Ñ°ùd."¿CGÉ°ûdG" Gòg õØ◊ á¶aÉëŸG iƒ``à` °` ù` e õFGƒ÷G Ωó``≤`à`H º¡©«é°ûJh ∫É``Ø` WC’G •Gôîf’G ¢``UÉ``ÿG •ƒæŸG Ö`` LGƒ`` dG ¿CG k IƒYóe »gh ,áµ∏ªŸGh øe G Oó` ` ` ` ` Y â` ` ≤ ` ` à ` ` d G .º¡d ájôjó≤àdG á` ` ` j É` ` ` Y Q ∫É` ` ` ` ` › ‘ ºYódG ƒ`` `g π`` `gC’É`` `H âbƒ∏d á©«°†e ÚYóÑŸG ∫É`` `Ø` ` WC’G õØëj ô`` ` ` ` `eC’G Gòg" :äOGRh ‘ ÚÑgƒŸG ∫ÉØWC’G »Øµj Éà ô“Dƒe ‘ ácQÉ°ûª∏d ɪæ«H ,õ``«` «` Ø` ë` à` dGh …òdG Üô©dG ∫ÉØWC’G øY Gƒ``Kó``– ø``jò``dG äÉYGóHEÉH ڪ࡟G ÒZ Qƒ``eC’G AÉ``«`dhCG ."∑ôµdG πãªàj á°SQóŸG ÖLGh .ô£b ‘ ó≤©«°S ¤EG øjÒ°ûe ;º¡JÉfÉ©eh º``¡`JÉ``YGó``HEG ,á«é¡æŸG Ò``Z º``¡`dÉ``Ø`WCG äÉ``eÉ``ª`à`gGh øe ÒãµdG Oƒ``Lh á°ùjGƒædG ó``cCGh .π≤°üdGh Ωɪàg’Gh ájÉYôdÉH ¤EG äQÉ°TCÉa áæ°TÉÑ◊G ódÉN ≈Ÿ ÉeCG ÜÉë°UCG ø`` e º``¡` d AÓ`` ` eR á``Yƒ``ª` › ≈∏Y º«∏©àdGh á«HÎdG IQGRh âãM óbh âfÉc »``à`dG ,Iõ«ªàŸG Ö``gGƒ``ŸG ÜÉ``ë`°`UCG áHhôY ∑ô``µ`dG áaÉ≤K ôjóe áÑFÉf ¤EG áàa’ ,º°SôdÉH Qƒ∏ÑàJ É¡àÑgƒe ¿CG øY Gƒ``∏` î` J º``¡`æ`µ`d ,Iõ``«` ª` à` ŸG Ö`` gGƒ`` ŸG á«YGóHE’G äÉ``≤`HÉ``°`ù`ŸG ó``«`YGƒ``e º«ª©J äÉHƒ©°U ’ƒ`` d É``¡`HÉ``ë`°`UCG ™``e È``µ`à`°`S Èà©J ájôjóŸG ¿CG ¤EG äQÉ°TCG ,á∏jɪ°ûdG É¡JódGhh ÉgódGh øe ºYO øe ¬àb’ Ée áLQÉN É¡fEG GƒdÉb πeGƒ©d ÖgGƒŸG ∂∏J ∫ÉéŸG íàØd ;±É``c â``bh πÑb á«°SQóŸG ≈∏Y- iôNCG á«à°ùLƒd Qƒ``eCGh πjƒªàdG äÉYGóHEG ¢üîj •É°ûf …C’ á«YGQ É¡°ùØf k °†a -√ÒÑ©J óM ,º¡dƒ«eh º``¡`Ñ`gGƒ``e õ``Ø` Mh ∫É``Ø` WC’G äÉeõ∏à°ùe É``¡`d ¿Gô``aƒ``j É``fÉ``c ø``jò``∏`dG »Ñ∏°ùdG ∞``bƒ``ŸG É``¡`ª`gCG ;º`` ¡` `JOGQEG ø``Y ∫ÉØWC’G ø``e ø``µ`‡ Oó`` Y È`` `cCG ΩÉ`` `eCG »YƒdG ΩGó©fG øY Ó É¡fEG ¬«a âdÉb …ò``dG âbƒdG ‘ ,º°SôdG ÖgGƒeh ∫ƒ``«`e AGREG π``gC’G ø``e Òãµd ."É¡«a ácQÉ°ûª∏d ;ô°SC’G ÜÉ`` HQCG ø``e ÒãµdG ió``d ‘É``µ`dG ¿hÉ©à∏d OGó©à°SG ≈∏Y ájôjóŸG ¿CG áæ«Ñe ΩÉ`` ª` `à` `g’G ≥`` ∏` `J ⁄ ,º¡FÉæHCG äÉeɪàgGh ¿ÉªãY »``Mô``°` ù` ŸG ¿É``æ` Ø` dG QÉ`` °` `TCGh á`` «` `ª` `gCG á`` `°` ` UÉ`` `Nh á«aÉ≤K áÄ«g …CG ™``e πÑb ø`` ` ` e ‘É`` ` ` µ` ` ` `dG ‘ á«æØdG áaô°ûŸG kGô°†e ∂``dP QÉÑàYGh øe Ò``Ñ` c Oó`` `Y Oƒ`` ` Lh ¤EG Qƒ``ª` °` †` dG ´Gó`` ` ` ` HE’Gh á`` Ñ` `gƒ`` ŸG ÜQO ióàæe ¢ù«FQ ,∑ôµdG á``¶`aÉ``fi ‘ IhÓ`` `Y ,É`` ¡` `à` `°` `SQó`` e º¡∏«°ü– iƒà°ùà ,»Mô°ùŸG AGOC’G ‘ øjõ«ªàŸG ∫ÉØWC’G ≈∏Y õ`` ` ` «` ` ` cÎ`` ` ` dGh ᣰûfCG º«¶æJ Ωõà©J ‘ âcQÉ°T É¡fƒc ≈∏Y :∑ôµdG ájôjóe Gò`` ` g ,»`` ` ` `°` ` ` ` SQó`` ` ` `ŸG á°ü°üîàŸG êôŸG á°SQóe ¿EG" :kÉØ«°†e ‘ô©ŸG π``«` °` ü` ë` à` dG .Oó°üdG Gò¡H :‘É≤ãdG IQÉ°†◊G äÉ≤HÉ°ùŸG øe ójó©dG πeÉY ¤EG áaÉ°VE’ÉH ≥jôa π«µ°ûàH É``¡`ahô``X â몰S »``à`dG .º¡FÉæHC’ á∏jɪ°ûdG âàØdh .á«æWƒdGh á«∏ëŸG ` `°` ` UGƒ`` `ŸG kGõcôe -kGôNDƒe- äRôMCG ,É¡«a »Mô°ùe á°ùjGƒædG ∫É``bh ¢SQGóe º¶©e ’øePEGÒ`;äÓ` ºà¡J ’ áaÉ≤ãdG IQGRh AÉ`` ` `gR Oƒ`` ` ` ` ` Lh ¤EG º¶æJ É`` ª` ` æ` ` «` ` H `ã`µ`∏`d ≈æ°ùàj á≤HÉ°ùe ‘ ¿OQC’G iƒà°ùe ≈∏Y kÉeó≤àe ∫hCG Ö`` à` `c …ò`` ` ` `dGá°ù°SDƒe Iô°ûY ¢ùªN k …hGô`` °` `ù` `µ` `dG Ühô`` ` ` Y ÚHƒgƒŸG ∫É` ` Ø ` W ’ C G É jƒæ°S É¡ª¶æJ »` ` à ` d G ,»` ` ° ` S Qó` ` Ÿ G ìô°ùŸG ΩÉY π` ` Ø ` £ ` ∏ ` d á` ` ° ` ü ` b k á«HôJ ájôjóe ™bGƒe ¤EG ∫ƒ°UƒdG ∫ÉØWC’G ÜOCÉH GÒãc ≈æ©J ¿CG øµÁ á«aÉ≤K ô©°ûdG (kÉ` `eÉ`` Y 12) ."º«∏©àdGh á«HÎdG IQGRh ƒHCG" ¿ƒ``æ` ©` H 1978 øµd ,∫É`` Ø` WC’G ÜOCÉ` `H ,IOó©àŸG ¬°VGôZCG ‘ ;á«æ©ŸG äÉ` ` Ä ` ` « ` ` ¡ ` ` d G ≈∏Y á` ` ¶ ` a É` ` ë ` Ÿ G á«©ªL π` ` ã ` ‡ É` ` e G C IQGRh ¿E G -"ΩQɵŸG ’ ∑ôµdG áÑ°üb º¡ÑgGƒe π``≤` °` ü` d ∑ôµdG á``¶`aÉ``fi ‘ Ëô``µ` dG ¿BGô`` ≤` `dG ºà¡J ’ á`` aÉ`` ≤` `ã` `dG OƒLh øe óH ’h -É¡dƒb ≥ah- É¡ª¶©e »æ©é°ûJ" :â`` dÉ`` bh πYÉa hCG §``°`û`f Ò``Z k º`` µ` `ë` `H »`` ` ` ` ` Jó`` ` ` ` ` dGh .º¡dƒ«eh øjódG ¿E G " :∫É` ` ≤ ` a á` ` £ ` j É` ` © ` Ÿ G ΩÉ` ` £ ` ° ` S ,∫ÉØWC ’ G ÜOC É H G Òãc π°Sôj Éà ºà¡J ∂`` dP ¿CG ≈`` ∏` `Y ∫ƒ«Ã Ωɪàg’G ≈∏Y åëj »eÓ°SE’G πµ°ûH ¿OQC’Gh ÜOCÉH á°UÉN äÓ› ¤EG ágƒæe ,»Øµj Éà ’h ,ô©°ûdÉH É¡eɪàgG ¿hÉ©àdÉH ¬àØ°Uh É``e IóYÉ°ùŸG ôµ°T ≈°ùfCG äɪ«ª©J øe º¡«dEG Ö`` ` ∏` ` `ZCG ‘ ™`` ` ` ` ` `LGQ ;ˆG »``°`Vô``j É``à ∫É`` Ø` `WC’G äÉ``©`∏`£`Jh kGó`` `L ô`` NCÉ` `à` `e ΩÉ`` ` Y º¡JÉYGóHEGh ∫ÉØWC’G ‘ ô`` `ª` ` ã` ` ŸGh AÉ`` `æ` ` Ñ` ` dG É¡à«≤∏J »àdG ᪫≤dG iƒà°ùŸG ¤EG ¿É«MC’G ’ ÚëàØàe ∫É``Ø` WCG ΩÉ`` eCG É``æ`fCG á°UÉN äÉ`` YGó`` HEG ∫É`` › ‘ ∫ÉØWC’G ájÉYQ ∫É› ∞jÉf Ö`` ` ` ` `jOC’G ø`` `e áaÉ°VEG ,ô°SCÓd …OÉŸG º¡dƒ«eh º¡JÉÑZôH ΩÉ``ª`à`g’G ø``e ó``H kÉ°SÉ«b ∫É`` ` `Ø` ` ` WC’G ájôjóŸGÚH;ÚYóÑŸG ."á°ùjGƒædG ÜÉë°UCG Ö∏ZC’ ∫ÉéŸG ìÉ°ùaEG ΩóY ¤EG ."᪫∏°ùdG á¡LƒdG É¡¡«LƒJh ¤EG á``LÉ``◊G kÉæ«Ñe ,iô`` ` NC’G ∫hó``dÉ``H πØ£dG …OÉfh äGQÉ°†◊G ÜQO ióàæeh áfhÉ£≤dG ø`` jô`` °` S â`` dÉ`` b É``ª` «` a ¢VôY ø`` `e ∫É`` ` Ø` ` `WC’G ø`` `e Ö`` `gGƒ`` `ŸG …òdG Qhó`` dG ¤EG á``£`jÉ``©`ŸG QÉ``°` TCGh ∫ÉØWC’G ÜOCÉ` `H á``°`UÉ``N äÓ``› Oƒ`` Lh ,ËôµdG ¿BGô≤dG ≈∏Y á¶aÉëŸG á«©ªLh É¡d ¿EG -∫ÉØWCÓd ÖàµJh º°SôJ »àdG- πFÉ°Sh ∫Ó``N ø``e AGƒ``°` S ;º``¡` JÉ``YGó``HEG ßØM ∫É``› ‘ á«©ª÷G ¬``H ™∏£°†J áÄ«¡d áLÉ◊G ≈∏Y IhÓY ,º¡JÉYGóHEGh ∑ôµdG á``bô``ah »∏«µ°ûàdG øØdG Iô``°`SCGh ∞ë°üdG ¢``†`©`H ‘ á``«`HÉ``à`c äÉ``cQÉ``°` û` e å«M øe ΩCG ,áeÉY äGAÉ≤d ‘ ΩCG ΩÓYE’G iôL ¬fCG kÉ©HÉàe ,πLhõY ˆG ÜÉàc º¡ah iƒà°ùŸG ≈∏Y ¿CÉ°ûdG Gòg ‘ á°ü°üîàe ájôjóeh á«Mô°ùŸGh á«Ñ©°ûdG ¿ƒæØ∏d πØ£dG …OÉ``f ¿CÉ` H áØfCÉà°ùe ,á``«`eƒ``«`dG .∑ôµdG áÑ°üb á«HôJ á¶aÉëŸG á``aÉ``≤`K á``jô``jó``eh ∑ô``µ` dG ‘ ó¡÷ÉH Oó``°` ü` dG Gò`` g ‘ äOÉ`` °` `TCGh .kÉ«dÉM É¡fÉ«æÑàj Qƒª°†dG ¿ÉªãY ¿ÉæØdG ;¬eó≤j …ò``dG É¡jód ¿EG âdÉ≤a á∏jɪ°ûdG QGƒædG ÉeCG ihQCG á`` jƒ`` HÎ`` dG á``aô``°` û` ŸG á`` Yó`` Ñ` `ŸGh á«HOC’G ô``WGƒ``ÿG áHÉàµH äÉ``eÉ``eÉ``à`gG á«Ñ©°ûdG ¿ƒæØdG ábôa ¢ù«FQh ,Qƒª°†dG øe ’EG ºYódG ≈≤∏J ’ É¡fEGh ,º°SôdGh .¢Sƒ°ù≤dG ≈«ëj ∑ôµdG ‘ á«Mô°ùŸGh á°ùjGƒædG ¿ÉÁEG äQÉ°TG ÚM ‘ ,É¡Jô°SCG πØ£dG …OÉ``f ¢ù«FQ iô``j ,√Qhó`` H (kÉeÉY 11) Qƒª°†dG º«æ°ùJh (kÉeÉY 13) ¿CG áfhGô£dG ΩÉ°ùM ∑ôµdG á¶aÉfi ‘ á°ü≤dG á``HÉ``à`µ`H ¿É``à`ª`à`¡`e É``ª` ¡` fCG ¤EG ,á«aÉc ÒZ ∑ôµdG ‘ ádƒØ£dG äÉeóN ¿É«≤∏àJ ɪ¡fƒc Ö``fÉ``L ¤EG ,º``°`Sô``dGh ,2006 ΩÉY …OÉædG ¢ù°SCÉJ" :kGOô£à°ùe ’ ɪ«a ,Ö°ùëa ɪ¡«Jô°SCG øe ºYódG äÉ«fɵeE’G ≥ah ¬∏©a ÉææµÁ Ée π©Øfh ɪ¡JÓ«eRh ɪ¡dƒ«e äɪ∏©ŸG »£©J á©°VGƒàe É``æ`∏`FÉ``°`Sƒ``a ;á``MÉ``à` ŸG á``jOÉ``ŸG ΩGó©fG ÖÑ°ùH ;‘ɵdG Ωɪàg’G äÉYóÑŸG áaÉc Oƒ`` ¡` `L ô``aÉ``°` †` J ¤EG êÉ`` à` `ë` `fh ¢SQGóŸG á``aÉ``c ‘ Ú°ü°üîàe Oƒ`` Lh äÉeóN ≥``«`≤`– ¤EG ’k ƒ``°` Uh Ú``«`æ`©`ŸG ÉJQÉ°TCG ɪc ,∫É``Ø` WC’G äÉ``YGó``HEG á©HÉàŸ ,∑ôµdG ‘ á``dƒ``Ø` £` dG ´É``£` ≤` d π``°` †` aCG ‘ Iô``aƒ``à` ŸG äÉ``«` fÉ``µ` eE’G ∞``©`°`V ¤EG º¡æe ÚYóÑŸG ájÉYQh á©HÉàe á°UÉNh á¶aÉfi ¢SQGóe øe ≈ª¶©dG á«ÑdɨdG .º¡JÉYGóHEG π≤°Uh ºgõ«Øëàd .∑ôµdG áLÉM ≈∏Y Aƒ°†dG áfhGô£dG §∏°Sh Aɪ«°Th á`` Ñ` `g ¿É`` à` ∏` Ø` £` dG É`` ` ` eCG »àdG ¢VQC’G á©£b ≈∏Y ºFGO ô≤Ÿ õcôŸG ¢SQGóŸG øe ÒãµdG ¿CG ÉJócCÉa ;Qƒª°†dG -™°ùàe ‘- kGô≤e ¿ƒµj å«ëH ;É¡µ∏Á äɪ∏©e hCG ¿ƒ``ª`∏`©`e É``¡`«`a ó``Lƒ``j ’ Ωƒ≤j »``à`dG äÉWÉ°ûædG Ió``YÉ``b ™«°Sƒàd á«HÎdG ¢ü°üM ¿CGh ,á«æØdG á«HÎ∏d õjõ©J -¬Ñ°ùëH- Égó©Hh ,…OÉ``æ` dG É¡H ɉEG ¢``SQGó``ŸG √ò``g ‘ ≈£©J ’ á«æØdG .á«æØdGh á«dÉŸG …OÉædG äÉ«fɵeEG .Úª∏©ŸG ÚH ¢ü°ü◊G πjóÑàd π¨à°ùJ •ÉÑMEG ¬fEG ∫Éb ɇ áfhGô£dG ɵ°Th zπ«Ñ°ùdG{ QGƒM GƒeCG øjòdG ∑ôµdG ‹ÉgCGh ∫ÉØWC’G øe ™ªL


(1349) Oó©dG - (17) áæ°ùdG - Ω ( 2010) ∫ƒ∏jCG (7) AÉKÓãdG

OÉ°üàbG ɉh ,OÉHCG Qó«M áæjóe ‘ áæMÉ°T ≈∏Y π°üÑdG øe É°SÉ«cCG ¿ƒ∏ªëj Oƒæg ∫ɪY (Ü.±.G) .ÚeÉY øe ÌcCG ‘ ¬d IÒJh ´ô°SCÉH ,™HôdG ‘ áÄŸG ‘ 8^8 áÑ°ùæH óæ¡dG

‫ﺍﻟﺬﻫﺐ ﻣﺤﻠﻴ ﹰﺎ‬ Ò¨àdG ≥HÉ°ùdG ‹É◊G

QÉæjO

28^48 24^94 21^36 16^61

24 QÉ``«``Y 21 QÉ``«``Y 18 QÉ``«``Y 14 QÉ``«``Y

0^000 0^000 0^000 0^000

28^21 24^70 21^16 16^45

¥ƒ°S ‘ ∫hGóàdG ºéM QÉæjO QÉ«∏e 3^507 ΩÉ©dG øe ¤hC’G á«fɪãdG ô¡°TC’G ∫ÓN QÉ≤©dG ÖLQ óªMCG -π«Ñ°ùdG

‫ﻧﻔﻂ ﻭﻣﻌﺎﺩﻥ‬ ‫ﺩﻭﻻﺭ‬ ‫ﺩﻭﻻﺭ ﻟﻸﻭﻧﺼﺔ‬ ‫ﺩﻭﻻﺭ ﻟﻸﻭﻧﺼﺔ‬

76^940 1251^700 19^940

:‫ﺑــــــﺮﻧــــــﺖ‬ :‫ﺍﻟـــــﺬﻫـــــﺐ‬ :‫ﺍﻟــــﻔــــﻀــــﺔ‬

‫ﺍﻟﻌﻤﻼﺕ ﻣﻘﺎﺑﻞ ﺍﻟﺪﻳﻨﺎﺭ‬ ٠,٠٠٨ :‫ﺍﻟﻴﻦ‬

٠,٧٠٣ :‫ﺍﻟﺪﻭﻻﺭ‬

١,٠٩٥ :‫ﺍﻻﺳﺘﺮﻟﻴﻨﻲ‬

٠,٩١٣ :‫ﺍﻟﻴﻮﺭﻭ‬

٢,٤٧٣ :‫ﺩﻳﻨﺎﺭ ﻛﻮﻳﺘﻲ‬

٠,١٨٨ :‫ﺭﻳﺎﻝ ﺳﻌﻮﺩﻱ‬

٠,١٢٢ :‫ﺟﻨﻴﻪ ﻣﺼﺮﻱ‬

٠,١٩٣ :‫ﺩﺭﻫﻢ ﺍﻣﺎﺭﺍﺗﻲ‬

áYGQõd ÉbÉØJG ™bƒJ ô°üe ¿GOƒ°ùdG ‘ ¢VGQCG RÎjhQ -IôgÉ≤dG ájô°üŸG áYGQõdG IQGRƒH ∫hDƒ°ùe ∫Éb ÉbÉØJG â©bh áeƒµ◊G ¿EG ÚæK’G ¢ùeCG ¢VGQCG áYGQõH ájô°üŸG äÉcô°û∏d ìɪ°ù∏d ¬Yƒf øe ¥ÉØJG ∫hCG ‘ ∂dPh ,¿GOƒ°ùdG ‘ .øjó∏ÑdG ÚH ô`` jRh QÉ``°`û`à`°`ù`e QÉ``°` ü` f ó``©`°`S ∫É`` `bh íª°ù«°S ¥É``Ø` J’G ¿EG …ô``°` ü` ŸG á`` YGQõ`` dG ≈∏Y π«°UÉfi áYGQõH ájô°üŸG äÉcô°û∏d .¢VQC’G øe ¿Góa ¿ƒ«∏e áMÉ°ùe ..…QÉ`` WEG ¥É``Ø`JG Gòg" :QÉ``°`ü`f ∫É``bh ´É£≤dG äÉcô°ûd øµÁ ..ºgÉØJ Iôcòe ´hô°ûà ó``bÉ``©`à`J ¿CG ¢``UÉ``ÿG hCG ΩÉ``©` dG øe ¬`` LÉ`` à` `– É`` ` e á`` ` YGQõ`` ` d Iô`` ` jõ`` ` ÷G ájô°üŸG äÉcô°û∏d ¥É``Ø`J’G ..π«°UÉfi …CÉH Ωƒ≤J ød áeƒµ◊G ..áeƒµë∏d ¢ù«dh ."A»°T ácô°T π``c ≈∏Y ¿ƒµ«°S ¬``fCG ±É``°` VCGh áeƒµ◊G ™`` e Ió`` `M ≈``∏` Y ¥É`` Ø` `JG ΩGô`` ` ` HEG .á«fGOƒ°ùdG âdÉb ájô°üŸG ΩGôgC’G áØ«ë°U âfÉc íª≤dG πãe π«°UÉfi áYGQR íLôŸG øe ¿EG .Iôjõ÷G ´hô°ûe ‘ ôµ°ùdGh IQòdGh øe »HôY ó∏H ÈcCG ô°üe ∂∏¡à°ùJh øW ¿ƒ«∏e 14 ‹GƒM ¿Éµ°ùdG OóY å«M OGÒà°S’G ≈∏Y óªà©Jh ,Éjƒæ°S íª≤dG øe OóY ≠∏Ñjh .᫪µdG ∂∏J ∞°üf ƒëf ‘ .᪰ùf ¿ƒ«∏e 78 ƒëf ¿Éµ°ùdG É¡fEG ô°üe âdÉb »°VÉŸG ô¡°ûdG ‘h ‘ »`` JGò`` dG AÉ``Ø` à` c’G ≥``«`≤`– ±ó``¡`à`°`ù`J ,2020 ΩÉY ∫ƒ∏ëH áÄŸG ‘ 70 áÑ°ùæH íª≤dG IójóL ä’Ó°S á``YGQR ≥jôW øY ∂``dPh .á∏¨dG á«dÉY

äGQÉ≤Y

É¡æe :á∏eÉ©e »ØdCG 2010 ΩÉY øe ¤hC’G ∞dCG 1,428h ≥≤°û∏d ák ∏eÉ©e ∞``dCG 1,393 á«bƒ°ùdG ɡફb â¨∏H ,»°VGQCÓd ák ∏eÉ©e ¬àÑ°ùf â¨∏H ´ÉØJQÉH ,QÉæjO ÚjÓe 207 ΩÉ©dG øe IÎØdG ¢ùØæH áfQÉ≤e áÄŸG ‘ 31 ≥≤°û∏d QÉæjO ÚjÓe 110 É¡æe :≥HÉ°ùdG ¿ƒ«∏e 97h ,≥≤°û∏d á``Ä`ŸG ‘ 53 áÑ°ùæH .áÄŸG ‘ 47 áÑ°ùæH »°VGQCÓd QÉæjO ‘ á``«` bGô``©` dG á``«q ` °` ù` æ` ÷G â``∏` à` MGh áÑJôŸG ¤hC’G ô¡°TC’G á«fɪãdG äÉYƒ«H ,kGôªãà°ùe 1143 ´ƒ`` ª` é` à ¤hC’G á«fÉãdG á``Ñ`Jô``ŸÉ``H á``«`à`jƒ``µ`dG á``«q `°`ù`æ`÷Gh äAÉL ɪ«a ,øjôªãà°ùe 603 ´ƒªéà áãdÉãdG á``Ñ`Jô``ŸÉ``H á``jOƒ``©`°`ù`dG á``«`°`ù`æ`÷G .kGôªãà°ùe 234 ´ƒªéÃ

â¨∏H ´É``Ø` JQÉ``H á``∏`eÉ``©`e ±’BG 9 â¨∏Ña IÎØdG ¢ùØæH áfQÉ≤e áÄŸG ‘ 12 ¬àÑ°ùf á∏eÉ©e 3635 ≈∏Y âYRƒJ ,2009 ΩÉY øe ,áÄŸG ‘ 41 áÑ°ùæH ᪰UÉ©dG á¶aÉfi ‘ áÑ°ùæH äɶaÉëŸG »bÉÑd á∏eÉ©e 5218h ™«ÑdG äÓeÉ©e âYRƒJ ɪc .áÄŸG ‘ 59 á∏eÉ©e 1643 ≈∏Y ᪰UÉ©dG á¶aÉfi ‘ ‘ ,»``°` VGQCÓ` d á``∏`eÉ``©`e »``Ø` dCGh ,≥≤°û∏d »bÉH ‘ ™``«`Ñ`dG äÓ``eÉ``©`e â``YRƒ``J Ú``M ≥≤°û∏d 672 ≈``∏` Y á``µ` ∏` ª` ŸG äÉ``¶` aÉ``fi äÉYƒ«H ‘ ≥∏©àj ɪ«ah .»°VGQCÓd 4546h ∫ÓN Ú«fOQC’G Ò¨d ≥≤°ûdGh »°VGQC’G ó≤a ,ΩÉ©dG øe ¤hC’G ô¡°TC’G á«fɪãdG øjôªãà°ùŸ äGQÉ``≤`©`dG äÉ``Yƒ``«`H Oó``Y ≠∏H ô¡°TC’G á``«`fÉ``ª`ã`dG ∫Ó``N Ú``«` fOQCG Ò``Z

¤hC’G ô¡°TC’G á«fɪãdG ∫ÓN áµ∏ªŸG ‘ ´ÉØJQÉH á∏eÉ©e ∞dCG 58 ‹É◊G ΩÉ©dG øe ¢ùØæH á``fQÉ``≤`e á``Ä`ŸG ‘ 16 ¬àÑ°ùf â¨∏H 22 ≈∏Y â``YRƒ``J ,2009 ΩÉ``Y ø``e IÎ``Ø`dG áÑ°ùæH ᪰UÉ©dG á¶aÉfi ‘ á∏eÉ©e ∞dCG »bÉÑd á``∏`eÉ``©`e ∞`` `dCG 36h ,á``Ä` ŸG ‘ 38 .áÄŸG ‘ 62 áÑ°ùæH äɶaÉëŸG ‘ ™``«` Ñ` dG äÓ``eÉ``©` e â`` YRƒ`` J É``ª` c á∏eÉ©e ∞dCG 10 ≈∏Y ᪰UÉ©dG á¶aÉfi ‘ ,»°VGQCÓd á∏eÉ©e ∞``dCG 12h ,≥≤°û∏d »bÉH ‘ ™``«`Ñ`dG äÓ``eÉ``©`e â``YRƒ``J Ú``M á∏eÉ©e ∞``dBG 4 ≈∏Y áµ∏ªŸG äÉ``¶`aÉ``fi .»°VGQCÓd á∏eÉ©e ∞dCG 32h ≥≤°û∏d QÉ`≤`©dG ™«H äÓeÉ©e ‹É``ª`LEG É``eCG 2010 ΩÉ``Y øe ÜBG ô¡°T ∫Ó``N áµ∏ªŸG ‘

ô¡°TC’G ∫ÓN ∫hGóàdG ºéM ™ØJQG ‘ 26 áÑ°ùæH ΩÉ©dG øe ¤hC’G á«fɪãdG ÚjÓe 507h QÉ«∏e 3 ¬àª≤j É``à ,á``Ä`ŸG ΩÉY ø``e IÎ``Ø` dG ¢ùØæH á``fQÉ``≤`e ,QÉ``æ` jO …òdG …ô¡°ûdG ôjô≤àdG Ö°ùëH ,2009 ,¢ùeCG áMÉ°ùŸGh »°VGQC’G IôFGO ¬JQó°UG QÉ≤©dG ¥ƒ``°` S ‘ ∫hGó`` à` `dG á``cô``M ∫ƒ`` M ºéM ´ÉØJQG ôjô≤àdG ô¡XCG ɪc .áµ∏ªŸÉH ∫ÓN áµ∏ªŸG ‘ QÉ≤©dG ¥ƒ°S ‘ ∫hGóàdG ¢ùØæH áfQÉ≤e áÄŸG ‘ 32 áÑ°ùæH ÜBG ô¡°T ≠∏H ���hGóJ ºéëHh 2009 ΩÉY øe IÎØdG .ÉÑjô≤J QÉæjO ¿ƒ«∏e 596 »°VGQC’G Iô``FGO äGOGô``jEG â¨∏H ɪ«a ¤hC’G ô¡°TC’G á«fɪãdG ∫ÓN áMÉ°ùŸGh ¿ƒ«∏e 162 ÜQÉ≤j Ée ‹É``◊G ΩÉ©dG øe ∫ÓN äGAÉ`` Ø` `YE’G á``ª`«`b â``¨`∏`Hh ,QÉ``æ` jO 2010 ΩÉ``Y ø``e ¤hC’G ô¡°T’G á«fɪãdG .QÉæjO ¿ƒ«∏e 59 â¨∏H »`` °` `VGQC’G Iô`` ` FGO äGOGô`` ` ` jG â``¨` ∏` Hh â¨∏H ΩÉ©dG øe ÜBG ô¡°T ∫ÓN áMÉ°ùŸGh ᪫b â``∏` °` Uh É``ª`«`a ,QÉ`` æ` `jO ¿ƒ``«` ∏` e 18 ÜQÉ≤j Ée 2010 ΩÉY øe ÜBG ô¡°T äGAÉØYEG QÉæjO Ú``jÓ``e 9 É¡æe QÉ``æ`jO ¿ƒ«∏e 19 ‘ 48 áÑ°ùæH »``°` VGQC’G äGAÉ``Ø` YEG ᪫b äGAÉØYEG ᪫b QÉæjO ÚjÓe 10h ,áÄŸG .áÄŸG ‘ 52 áÑ°ùæH ≥≤°ûdG øe äGAÉ`` `Ø` ` YE’G á``ª`«`b â``¨`∏`H É``ª`«`a -20 ïjQÉàH AGQRƒ``dG ¢ù∏› QGô``b ïjQÉJ Ωƒ°SôdG ¢†«ØîàH »``°`VÉ``≤`dGh 2009-5 ¢ù∏› QGô`` bh ,≥≤°ûdGh »``°` VGQC’G ≈∏Y ¢üæj …ò``dG 2010-6-20 ïjQÉàH AGQRƒ``dG §«°ûæàd á«aÉ°VEG äÉ°†«ØîJ AGôLEG ≈∏Y .QÉæjO ¿ƒ«∏e 85 ¿B’G ≈àMh QÉ≤©dG ¥ƒ°S QÉ`≤`©dG ™«H äÓeÉ©e ‹ÉªLEG ≠∏H ɪ«a

á«æØdG óYGƒ≤∏d áØdÉflh Ió∏≤e ™∏°S §Ñ°V

á«HÉbôdG ÉgOƒ¡L øe ∞ãµJ ¢ù«jÉ≤ŸGh äÉØ°UGƒŸG .GójóL ÉjQÉŒ Ófi 21 ≈∏Y •É«ÿG Ú°SÉj QƒàcódG á°ù°SDƒŸG ΩÉY ôjóe ÚHh á°ù°SDƒŸ á©HÉàdG á«fGó«ŸG áHÉbôdGh ¢û«àØàdG ¥ôa ¿CG ≈∏Y áØãµe ä’ƒ``é` H Ωƒ``≤` J ¢``ù`«`jÉ``≤`ŸGh äÉ``Ø` °` UGƒ``ŸG áMhô£ŸG ™∏°ùdG á≤HÉ£e ióe áÑbGôŸ á«∏ëŸG ¥Gƒ°SC’G áaÉc ≈∏Y ójó°ûàdGh á``«`fOQC’G á«æØdG óYGƒ≤∏d É¡«a øWGƒŸG áeÓ°Sh áë°U »∏Y kGô£N πµ°ûJ »àdG ™∏°ùdG .Ió∏≤e ájQÉŒ äÉeÓY πª– »àdG ™∏°ùdG ∂dòch IQhô°†H ΩGô`` µ` `dG Ú``æ` WGƒ``ŸÉ``H •É``«` ÿG ÜÉ`` ` gCGh õcôe ∫Ó``N ø``e …hÉ``µ`°`û`dG ´Gƒ`` fCG á``aÉ``c ø``Y ÆÓ`` HE’G ™bƒŸG ∫ÓN øe hCG (06/5008080) »æWƒdG ∫É°üJ’G www.jism.gov.jo á°ù°SDƒª∏d Êhεd’G ød á``°`ù`°`SDƒ`ŸG ¿CG ≈``∏`Y •É``«` ÿG Qƒ``à` có``dG Oó``°` Th kGô£N πµ°ûJ ™∏°S ìô£H ¿ƒeƒ≤j øe ≥ëH ¿hÉ¡àJ PÉîJG ºà«°S å«M ,Ú``æ`WGƒ``ŸG á``eÓ``°`Sh áë°U ≈∏Y ¿ƒfÉb ¤EG kGOÉ``æ`à`°`SG ∂``dPh ,º¡≤ëH äGAGô`` `LE’G ó``°`TG .2000 ΩÉY 22 ºbQ ¢ù«jÉ≤ŸGh äÉØ°UGƒŸG

ôjó°üJ IOÉYEG øe äÉØdÉîŸG √ò¡H Ióªà©ŸG äGAGôLE’G .ÉgÒZh ±ÓJEG äGQGôb QGó°UEGh äÓeÉ©e 13605 ∫ÉÑ≤à°SÉH ájôjóŸG âeÉb ɪc ‘ É``gQOGƒ``ch É``¡`Yhô``ah á°ù°SDƒŸG õ``cô``e ‘ á«côªL 176 á``©`HÉ``à`e ” É``ª`c ,á``Ø`∏`à`î`ŸG á``«`cô``ª`÷G õ`` cGô`` ŸG á°ù°SDƒŸG »°ûàØe πÑb øe áØdÉfl á«côªL á∏eÉ©e .É¡YÉ°VhCG Öjƒ°üJ ó©H É«FÉHô¡c Gó©°üe 192 ≈∏Y »FóÑŸG ∞°ûµdG ” ɪc QOGƒc âeÉb ɪc .Gó©°üe 14`` d »FÉ¡ædG ΩÓ``à`°`S’Gh ájQhódG á«°û«àØàdG ä’ƒ`` ÷G ∫Ó``N ø``e á``°`ù`°`SDƒ`ŸG áæ«Y 114 òNCG ” å«M ,É©æ°üe 88 IQÉjõH á«FÉéØdGh ,á°ù°SDƒŸG πÑb ø``e Ióªà©ŸG äGÈ``à`î`ŸG ‘ ¢üëØ∏d â檰†J »àdG áeRÓdG äGAGô``LE’G PÉîJG ” ºK øeh äÉØ°UGƒŸG ¿ƒfÉb Ö°ùM ,ÚØdÉîª∏d äGQGò``fEG ¬«LƒJ .¢ù«jÉ≤ŸGh iƒµ°T 11 á©HÉàà á°ù°SDƒŸG QOGƒ``c âeÉb ∂dòc ¢û«àØàdGh ,áØ∏àfl ájQÉŒ äÓfi ≈∏Y äOQh IójóL

π«Ñ°ùdG -¿ÉªY ≥«≤– ‘ áªgÉ°ùª∏d á°ù°SDƒŸG Oƒ``¡`L QÉ`` WEG ‘ ¥Gƒ°SC’G ‘ ¢û¨dG ™æe IQhô``°`V ‘ »°ù«FôdG É¡aóg ÉXÉØM ,øeB’Gh ≥HÉ£ŸG èàæŸG ÒaƒJ IQhô°Vh á«∏ëŸG á£N QÉ`` WEG ø``ª`°`Vh ,ø``WGƒ``ŸG á``eÓ``°`Sh áë°U ≈``∏`Y ™∏°ùdG ≈∏Y á«HÉbôdG ¢ù«jÉ≤ŸGh äÉØ°UGƒŸG á°ù°SDƒe á©HÉàdG QOGƒµdG â浓 ,á«∏ëŸG ¥Gƒ°SC’G ‘ äÉéàæŸGh øe »°VÉŸG ô¡°ûdG ∫ÓN ¢ù«jÉ≤ŸGh äÉØ°UGƒŸG á°ù°SDƒŸ OGƒeh á«fOQC’G á«æØdG óYGƒ≤∏d áØdÉfl ™∏°S §Ñ°V øe ójó©dG ≈∏Y ¢û«àØàdGh ájQÉŒ äÉeÓ©d Ió∏≤e .á«∏ëŸG ¥Gƒ°SC’Gh ™fÉ°üŸG IƒÑY 38700h RÉ`` `Z ¿ô`` `a 30 §``Ñ` °` V ” å``«` M 7500h ∫É``Ø` WCG ÜÉ``©` dG á©£b 1600h á«fó©e äƒ`` jR áØdÉfl á«FÉHô¡c ICÉ` aó``e 64h »∏L ¿ƒé©e Iƒ``Ñ`Y äGQÉWEG á©£b 91h ,Ió∏≤e ájQÉ£H 1728h ,áØ°UGƒª∏d PÉîJG ” óbh .Ió∏≤e ájòMCGh á°ùÑdCGh á∏ª©à°ùe É¡fƒc

GQ’hO 74 ܃°U ™LGÎj §ØædG

.¥Gƒ°SC’G á«HhQhC’G ¿ÉªàF’G âbƒdG º¶©e QÉ``©`°`SC’G äô≤à°SGh ∫ƒ≤J ¥É``£`f ƒ``gh ,GQ’hO 80h 70 Ú``H õjõ©àd »Øµj ¬`` fEG ∂`` HhCG ᪶æe ∫hO á«LÉàfE’G ábÉ£dG IOÉ``jR ‘ Qɪãà°S’G ≈∏Y â`` bƒ`` dG ¢``ù` Ø` f ‘ á``¶` aÉ``ë` ŸG ™`` e .…OÉ°üàb’G ‘É©àdG

GOGó©à°SG ,∞``jô``ÿG π°üØd á``fÉ``«`°`ü`dG .AÉà°ûdG Oƒbh êÉàfEG IOÉjõd ¥É≤ëà°SG Üô`` ` `bCG ó``≤` Y ∑ô`` ` –h ¤EG 64^24 ¥É£f ‘ »``µ`jô``eC’G ΩÉî∏d ≈∏YCG πé°Sh ΩÉ``©`dG Gò``g Q’hO 87^15 ≥M’ âbh ‘ ÉgÉfOCGh QÉjCG ‘ ¬JÉjƒà°ùe áeRCG äõ``g É``eó``æ`Y ,ô``¡`°`û`dG ¢ùØf ø``e

."GóL áØ«©°V hóÑJ á«°SÉ°SC’G »µjôeC’G Ö∏£dG º¡°ùj ÚM ‘h ‘ Iô``°` û` Y ø`` e Ì`` cCÉ` `H ø``jõ``æ` Ñ` dG ≈``∏` Y ,»ŸÉ©dG §``Ø` æ` dG ∑Ó``¡` à` °` SG ø``e á``Ä` ŸG ¬éàJ ᫵jôeC’G ôjôµàdG äÉcô°T ¿EÉ`a É¡÷É©J »àdG ΩÉ``ÿG ᫪c ¢†ØN ¤EG ∫ɪYCG Aó``H ™``e á``eOÉ``≤`dG ™``«`HÉ``°`SC’G ‘

᫵jôeC’G §``Ø`æ`dG Oƒ``≤`Y ¿EG Éæ««a ‘ AÉ¡àfG ø``e Ò``Ñ`c §¨°†d ¢Vô©àJ" ¿hõîŸG äÉjƒà°ùeh äÓ``Mô``dG º°Sƒe äÉfÉ«H π`` °` UGƒ`` J Ú`` M ‘ ,á`` ©` Ø` Jô`` ŸG ∫ÉeB’G ¢†jƒ≤J áØ«©°†dG ∞«XƒàdG iQCG ’" :±É``°`VCGh ."…OÉ°üàbG ±É©àH πeGƒ©dG π``c ..…Qƒ`` a ´É``Ø`JQG QOGƒ``H …CG

π«Ñ°ùdG -¿ÉªY ¢UÓNEG ΩÉ©dG π≤ædG ´É£b º«¶æJ áÄ«¡d á«eÓYE’G á≤WÉædG âdÉb ¿Éª°†d ,á``eRÓ``dG äGAGô`` LE’G áaÉc PÉîJÉH âeÉb áÄ«¡dG ¿EG ∞°Sƒj ™e ,•ƒ£ÿG ≈∏Y äÉ©ªéŸG ‘ ÜÉcô∏d ΩÉ©dG π≤ædG §FÉ°Sh ÒaƒJ ¿óŸG õcGôe §HôJ »àdG ,á«°ù«FôdG •ƒ£ÿG QÉÑàY’G Ú©H ò``NC’G §N π``µ`d è``eÉ``fô``H øª°V ∂`` dPh ,¢``†`©`Ñ`dG É¡°†©H ™``e äÉ``¶`aÉ``ë`ŸÉ``H ºFÓeh ó«L iƒà°ùà ÉgôaƒJh áeóÿG Ëó≤J ájQGôªà°SG ±ó¡H ô£ØdG ó«Y á∏£Y ∫ÓN á«eƒª©dG äÉÑcôŸG »eóîà°ùe ÚæWGƒª∏d .ó«©°ùdG ÚÑbGôª∏d á``HhÉ``æ`e ∫hó``L ™``°`Vh ≈∏Y πª©dG ” ¬``fCG â``aÉ``°`VCGh ∫ƒ°UƒdGh ¥Ó£f’G õcGôe ™«ªL ≈∏Y º¡©jRƒJh ,áÄ«¡∏d Ú«fGó«ŸG äÉjôjóe ∫ÓN øe ∂dPh ,ó«©dG á∏£Y ΩÉjCG ∫GƒW áµ∏ªŸG ‘ á«°ù«FôdG .áaÉc áµ∏ªŸG äɶaÉfi ‘ Iô°ûàæŸG áÄ«¡dG º«dÉbCGh ó«©dG á∏£Y ∫Ó``N ÜÉcôdG ácôM ¿CG ¬«dEG IQÉ``°`TE’G Qó``Œ É``‡h ,ΩÉ©dG π≤ædG §FÉ°Sh ≈∏Y Ö∏£dG π≤j PEG ;kÉ°Sƒª∏e kÉ°VÉØîfG ó¡°ûJ π≤æà∏d »°ùcÉàdG äGQÉ``«`°`S ≈∏Y ΩÉ``Y πµ°ûH Ú``æ`WGƒ``ŸG ∫É``Ñ`bEG OGOõ`` jh .ó«©dG IÎa ∫ÓN á«∏FÉ©dG äGQÉjõdG ∫OÉÑJh äÉeóN Òaƒàd ºFGódG áÄ«¡dG »©°S á«eÓYE’G á≤WÉædG äócCGh AGƒ°S ,äÉÑ°SÉæŸGh äÉ`` bhC’G áaÉc ‘h ÚæWGƒŸG ™«ª÷ ΩÉ©dG π≤ædG iƒà°ùe Ú°ù– ≈∏Y ΩÉàdG É¡°UôMh ᫪°SQ π£Y hCG OÉ«YCG IÎa âfÉc áaÉc ™e ¿hÉ©àdGh ≥«°ùæàdÉH ∂dPh ,´É£≤dG Gòg ‘ áeó≤ŸG äÉeóÿG .ábÓ©dG äGP á«æ©ŸG äÉ¡÷G

™«Ñd Ébƒ°S 39 Oó– "á«cÓ¡à°S’G" ∫ƒªëŸG ܃°SÉ◊G Iõ¡LCG π«Ñ°ùdG -¿ÉªY É¡bGƒ°SG ø``e Ébƒ°S 39 á``«`fó``ŸG á«cÓ¡à°S’G á°ù°SDƒŸG äOó``M áaÉc â∏ª°T ,ΩÉ©dG ´É£≤dG »ØXƒŸ ∫ƒªëŸG ܃°SÉ◊G Iõ¡LG ™«Ñd .áµ∏ªŸG äɶaÉfi ¥Gƒ°S’G ¿EG ÚæK’G ¢ùeG á°ù°SDƒŸG øY QOÉ°U ‘Éë°U ¿É«H ∫Ébh ,Iójƒ÷Gh ,∫GõZ ÚYh ,á¡«Ñ÷Gh ,‹óÑ©dG :»g Égójó– ” »àdG .Ò°ùdG …OGh QOÉ«Hh ,Ú©dG ¢SCGQh ,ÜÉë°Sh ,Ωɪ◊G êôeh ,óHQG áæjóe ‘ á°ù°SDƒŸG ´hô``a ∫Ó``N ø``e ó``HQG á¶aÉfi ‘h QGõŸGh ,ø°ü◊Gh ,á«dɪ°ûdG áfƒ°ûdGh ,áfÉæc »æHh ,IQƒµdGh ,ÉãeôdGh ‘ á°ù°SDƒŸG ¥Gƒ°SG ∫ÓN øe AÉ≤∏ÑdG á¶aÉfih ,᪫©ædGh ,‹Éª°ûdG á¶aÉfih »ë«Ñ°üdGh ,É°TÉÑdG ÚYh ,…ó©eh ,¢ü«ëØdGh ,§∏°ùdG QGõŸGh ,ô°ü≤dGh ,á``JDƒ`eh ,∑ôµdG á°ù°SDƒŸG ¥Gƒ°SG ∫Ó``N øe ∑ôµdG ¤h’G AÉbQõdG á°ù°SDƒŸG ¥Gƒ°SG ∫ÓN øe AÉbQõdG á¶aÉfih ,»Hƒæ÷G á∏«Ø£dG á¶aÉfih ,áØ«°UôdGh áãdÉãdG AÉ``bQõ``dGh á«fÉãdG AÉ``bQõ``dGh »à¶aÉfih ,GÒ°üHh á∏«Ø£dG áæjóe ‘ á°ù°SDƒŸG ¥Gƒ°SG ∫ÓN øe ,¢TôLh ,¿ƒ``∏`é`Y ‘ á``°`ù`°`SDƒ`ŸG ¥Gƒ``°` SG ∫Ó``N ø``e ¢``Tô``Lh ¿ƒ``∏`é`Y ,ɪ©∏Hh ,¥ôØŸG áæjóe ‘ á°ù°SDƒŸG ¥Gƒ°SG ∫ÓN øe ¥ôØŸG á¶aÉfih ,áÑ≤©dGh ÉHOÉe á°ù°SDƒŸG ¥Gƒ°SG ∫ÓN øe áÑ≤©dGh ÉHOÉe äɶaÉfih .¿É©eh ≈°Sƒe …OGh á°ù°SDƒŸG ¥Gƒ°SG ∫ÓN øe ¿É©e á¶aÉfih Iõ¡L’G ™«H á``«`dBG äGÒ``©`æ`dG ôªY á°ù°SDƒŸG ΩÉ``Y ôjóe í``°` VhCGh á°ù°SDƒŸG ¥Gƒ°SG óMG á©LGôà AGô°ûdÉH ÖZGôdG ∞XƒŸG ΩÉ«≤H á∏ãªàŸGh ó¡©Jh ¢†jƒØJh ΩGõàdG óæ°S ≈ª°ùj êPƒ‰ ≈∏Y ∫ƒ°ü◊Gh ,IQƒcòŸG ¬JôFGO øe ådÉãdGh ÊÉãdG Aõ÷G áÄÑ©Jh ∫h’G Aõ÷G áÄÑ©Jh º°ù◊ÉH á°ù°SDƒª∏d …ô¡°ûdG §°ù≤dG πjƒëàH ¬JôFGO øe ó¡©J ÜÉàc ¥ÉaQEG ™e AGô°ûdÉH Ö``ZGô``dG ∞``Xƒ``ŸG Ωƒ``≤`j ∂``dP ó``©`Hh ,á``«`fó``ŸG á«cÓ¡à°S’G AÉbQõdGh óHQGh ¿ÉªY ‘ ójÈdG ÒaƒJ ¥hóæ°U ´hôa óMG á©LGôà .܃°SÉ◊G RÉ¡L ΩÓà°S’ êPƒªædG ÉÑ룰üe

»æ«°üdG Qɪãà°S’G ƒ‰ QGôªà°SG êQÉÿGh πNGódG ‘ RÎjhQ -ÚµH

RÎjhQ -¿óæd

á«£Øf ICÉ°ûæe

ó«©dG á∏£Y ∫ÓN ΩÉ©dG π≤ædG §FÉ°Sh ÒaƒJ

GQ’hO 74 √É``ŒÉ``H §``Ø`æ`dG ™``LGô``J AÉ¡àfG QÉKCG å«M ,ÚæK’G ¢ùeG π«eÈ∏d »µjôeC’G á«Ø«°üdG äÓ``Mô``dG º°Sƒe ÈcCG ‘ á©ØJôŸG ádÉ£ÑdG äÉjƒà°ùeh ±hÉfl ⁄É©dG ‘ §Øæ∏d ∂∏¡à°ùe ó∏H .Ö∏£dG äÉ©bƒJ ¿CÉ°ûH á°†Øîæe ∫hGóàdG ΩÉéMCG äAÉ``Lh ∫ɪ©dG ó«Y á∏£Y π©ØH ,IÒãc ¥Gƒ°SCG ‘ º°SƒŸ ájó«∏≤àdG ájÉ¡ædG »gh »µjôeC’G ÉeóæY IóëàŸG äÉ``j’ƒ``dG ‘ äÓ``Mô``dG .¬JhQP øjõæÑdG ≈∏Y Ö∏£dG ≠∏Ñj ájQÉéàdG ∑Qƒjƒ«f á°UQƒH Ωƒ≤à°Sh Oƒ≤Y ∫hGóJ …ôéj å«M "¢ùµÁÉf" ΩÉîH É°†jCG ±hô``©`ŸG »``µ`jô``eC’G ΩÉ``ÿG äÓeÉ©e èeóH §«°SƒdG ¢SÉ°ùµJ ÜôZ á°ù∏L ‘ AÉ``KÓ``ã` dGh Ú``æ` K’Gh ó`` MC’G ‘ ó``MGh ájƒ°ùJ ô©°ùH Ió`` MGh ∫hGó`` J .AÉKÓãdG ¥ÓZEG â«bƒàH 0830 á``YÉ``°`ù`dG ∫ƒ``∏` ë` Hh »µjôeC’G ΩÉ`` `ÿG ™``LGô``J ,¢``û`à`æ`jô``L ¤EG É``à`æ`°`S 40 ∫hC’G ø``jô``°`û`J º``«`∏`°`ù`J ó≤a Ú``M ‘ ,π``«`eÈ``∏`d Q’hO 74^20 ∫ÉàææàfƒcÎfG á°UQƒH ‘ âfôH èjõe .Q’hO 76^78 Óé°ùe Éàæ°S 11 äÉ°SGQO ôjóe ¢ûàjh ó«ØjO ∫É``bh »LôfEG »``°` S »`` H ¬``«` L ió`` `d á``bÉ``£` dG

ô°TÉÑŸG »ÑæLC’G Qɪãà°S’G ¿EG ÚæK’G ¢ùeCG »ª°SôdG ΩÓYE’G ∫Éb Iôª∏d ΩÉ©dG Gòg í``LQC’G ≈∏Y Q’hO QÉ«∏e 100 RhÉéà«°S Ú°üdG ‘ .¤hC’G á«dÉŸG Ò``Z äÉYÉ£≤dG ‘ ô°TÉÑŸG »``Ñ`æ`LC’G Qɪãà°S’G πé°Sh ¤EG ™LGôJ ¬æµd ,2008 ΩÉY ‘ Q’hO QÉ«∏e 92^4 óæY É«°SÉ«b iƒà°ùe .á«ŸÉ©dG á«dÉŸG áeRC’G ó©H 2009 ‘ Q’hO QÉ«∏e 90 øY ᫪°SôdG "Gƒîæ«°T" Iójó÷G Ú°üdG AÉÑfCG ádÉch â∏≤fh øjôªãà°ùŸG ¿EG ¬``dƒ``b IQÉ``é`à`dG IQGRh º°SÉH çóëàŸG „É``«`fGO Ú°T ¿EGh ,Ú°ü∏d ájOÉ°üàb’G ¥É``aB’G ¿CÉ°ûH ∫DhÉØàdÉH ¿hô©°ûj ÖfÉLC’G .º¡à≤K äRõY Qɪãà°S’G ñÉæe Ú°ùëàd ÚµH Oƒ¡L QÉ«∏e 58^4 ᪫≤H Iô°TÉÑe á«ÑæLCG äGQɪãà°SG Ú°üdG âHòàLGh áÄŸG ‘ 20^7 √Qób ´ÉØJQÉH ΩÉ©dG øe ¤hC’G á©Ñ°ùdG ô¡°TC’G ‘ Q’hO .2009 øe á∏HÉ≤ŸG IÎØdG øY äGQɪãà°SG ¿EG „GƒLƒL ƒ«d ≈Yój ô``NBG »æ«°U ∫hDƒ°ùe ∫É``bh .íLQC’G ≈∏Y Q’hO QÉ«∏e 60 ≠∏Ñà°S ΩÉ©dG Gòg á«LQÉÿG Ú°üdG ¢ùeCG »Øë°U ô``“Dƒ` e ∫Ó``N Ú``dhDƒ`°`ù`ŸG äÉ``ë`jô``°`ü`J äAÉ`` Lh .∫hC’G á«æ«°üdG äÉcô°û∏d ô°TÉÑŸG »LQÉÿG Qɪãà°S’G ≠∏H 2009 ΩÉY ‘h .2008 ‘ √Gƒà°ùe øY áÄŸG ‘ 1^1 ÉgQób IOÉjõH Q’hO QÉ«∏e 56^5 »g ¿B’G Ú°üdG" :¬dƒb Ú°T øY »∏jO ÉæjÉ°ûJ áØ«ë°U â∏≤fh ."á«eÉædG ∫hódG ÚH ÈcC’Gh ⁄É©dG ‘ Iôªãà°ùe ádhO ÈcCG ¢ùeÉN .áeOÉ≤dG äGƒæ°ùdG ‘ ´ÉØJQ’G π°UGƒ«°S ≥aóàdG ¿EG ∫Ébh É«≤jôaG ™``e É¡JÉbÓ©H …ƒ``≤` dG Ú``°`ü`dG ΩÉ``ª`à`gG ø``e º``Zô``dÉ``Hh Qɪãà°S’G ø``e á``Ä`ŸG ‘ 71^4 ¿CG ’EG ,iô`` NCG Ió«©H á«eÉf ¥Gƒ``°` SCGh .2009 ΩÉY ‘ É«°SBG πNGO ¿Éc »LQÉÿG »æ«°üdG ¿EG »∏jO ÉæjÉ°ûJ áØ«ë°U â∏≤f ɪѰùM IQÉ``é`à`dG IQGRh â``dÉ``bh ‘ 13 á«æ«JÓdG ɵjôeCG ‘h áÄŸG ‘ 2^6 πãe É«≤jôaCG ‘ Qɪãà°S’G .áÄŸG


‫مــــــــــــال و�أعمــــــــــال‬

‫الثالثاء (‪� )7‬أيلول (‪ ) 2010‬م ‪ -‬ال�سنة (‪ - )17‬العدد (‪)1349‬‬

‫�شركات و�أعمال‬

‫«املناطق التنموية» �شريك بالتيني‬ ‫ملنتدى تكنولوجيا املعلومات واالت�صاالت (مينا)™‬

‫عمان‪ -‬ال�سبيل‬

‫�أع� �ل� �ن ��ت ج �م �ع �ي��ة �شركات‬ ‫ت �ق �ن �ي��ة امل� �ع� �ل ��وم ��ات يف الأردن‬ ‫(�إنتاج) "هيئة املناطق التنموية‬ ‫‪� �� "DZC‬ش ��ري ��ك بالتيني‬ ‫مل�ن�ت��دى ت�ك�ن��ول��وج�ي��ا املعلومات‬ ‫واالت � �� � �ص ��االت مل �ن �ط �ق��ة ال�شرق‬ ‫الأو�سط و�شمال �إفريقيا (مينا)‬ ‫عام ‪.2010‬‬ ‫وي �ع��د ه ��ذا امل �ن �ت��دى‪ ،‬الذي‬ ‫يعقد م��رة ك��ل ع��ام�ين‪ ،‬احلدث‬ ‫ال � ��رائ � ��د ل� �ق� �ط ��اع تكنولوجيا‬ ‫امل�ع�ل��وم��ات واالت �� �ص��االت وقطاع‬ ‫تكنولوجيا املعلومات واالت�صاالت‬ ‫املمكنة للأعمال "‪ "ICTES‬يف‬ ‫منطقة ال�شرق الأو�سط و�شمال‬ ‫�إفريقيا‪.‬‬ ‫وي� ��أت ��ي ان �ع �ق��اد امل �ن �ت��دى يف‬ ‫عمان حتت رعاية ملكية �سامية‪،‬‬ ‫وذل��ك يف ‪ 10‬و‪ 11‬ت�شرين االول‬ ‫‪ 2010‬يف جم �م��ع امل �ل��ك ح�سني‬ ‫للأعمال‪.‬‬ ‫وق��د علق عطوفة الدكتور‬ ‫ب�ل�ال ال �ب �� �ش�ير‪ ،‬رئ �ي ����س جمل�س‬ ‫مفو�ضي هيئة املناطق التنموية‪،‬‬ ‫ع �ل��ى ال �� �ش ��راك ��ة م ��ا ب�ي�ن هيئة‬ ‫امل �ن��اط��ق ال �ت �ن �م��وي��ة و"�إنتاج"‬ ‫وامل �ن �ت��دى ق��ائ�ل ً�ا‪�" :‬إننا ن�شهد‬ ‫اليوم منوذجاً حقيقياً لل�شراكة‬ ‫املتميزة ما بني القطاعني العام‬

‫من توقيع اتفاقية ال�شراكة‬

‫واخل��ا���ص‪ ،‬وال �ت��ي تعظم توافق‬ ‫االه � � � � ��داف واالجت � � ��اه � � ��ات بني‬ ‫م ��ؤ� �س �� �س��ات ال �ق �ط��اع�ين‪ .‬ونحن‬ ‫ال� �ي ��وم ن �ت �ب��ع خ �ط��ى احلكومة‬ ‫الأردن�ي��ة يف تعزيز ه��ذا التوافق‬ ‫بالعمل نحو بناء رواب��ط الثقة‬ ‫امل �ت �ب��ادل��ة وال �ت �ع ��اون ب�ي�ن كافة‬ ‫الأط� � � � � � � ��راف‪ ،‬ب � �ه� ��دف حت�سني‬ ‫حتريك ر�ؤو�س الأموال واملوارد‪.‬‬ ‫ومب�شاركتنا يف هذا احلدث الهام‬ ‫ف�إننا نعمل ي��داً بيد نحو تفوق‬ ‫�أحد �أهم القطاعات االقت�صادية‬ ‫يف االردن ع� �ل ��ى ال�صعيدين‬

‫موظفو "ال�صناعة والتجارة " يقيمون حفل‬ ‫�إفطار لأيتام مركز بيادر وادي ال�سري‬ ‫عمان‪ -‬ال�سبيل‬ ‫�أقام موظفو وزارة ال�صناعة والتجارة ام�س حفل �إفطار اليتام‬ ‫مركز بيادر وادي ال�سري‪ ،‬ومت توزيع هدايا العيد على ‪ 80‬يتيما وبع�ض‬ ‫احللويات‪.‬‬ ‫وقد جاء احلفل مببادرة من موظفي ال��وزارة يف �إطار االهتمام‬ ‫الذي يوليه املجتمع االردين لاليتام‪ ،‬عمال بتعاليم الدين اال�سالمي‬ ‫احلنيف وتر�سيخا للنهج الها�شمي يف �إقامة م ��آدب الإف�ط��ار �سنويا‬ ‫لاليتام يف خمتلف مناطق اململكة‪.‬‬ ‫ومت تغطية تكلفة احل�ف��ل ‪-‬ال ��ذي رع��اه م�ساعد االم�ي�ن العام‬ ‫ل�ش�ؤون التجارة الداخلية ح�سوين حميالن بح�ضور عدد من موظفي‬ ‫الوزارة‪ -‬من خالل التربعات التي قدمها موظفو الوزارة‪.‬‬ ‫وا�ستمرار للمبادرة فقد توزيع حقائب مدر�سية والقرطا�سية‬ ‫على الطلبة االيتام يف مركز ايتام مرج احلمام ومركز ال�صاحلني‪،‬‬ ‫وكذلك توزيع ك�سوة العيد لالطفال االيتام‪.‬‬

‫«�إرن�ست ويونغ» الأردن تقيم �سحور ًا‬ ‫رم�ضانياً لفريق عملها وعائالتهم‬

‫عمان‪ -‬ال�سبيل‬ ‫دع��ت ��ش��رك��ة �إرن �� �س��ت وي��ون��غ الأردن ف��ري��ق عملها وعائالتهم‬ ‫�إىل حفل �سحور رم�ضاين‪ ،‬ال��ذي يعد فعالية حتر�ص ال�شركة على‬ ‫�إقامتها �سنويا؛ حيث �أقيمت هذا العام يف فندق �شرياتون يف الثامن‬ ‫والع�شرين من �آب ‪.2010‬‬ ‫وح�ضر احلفل �شركاء �إرن�ست ويونغ الأردن مبا ي�شمل ك ً‬ ‫ال من‬ ‫بِ�شر بكر ال�شريك امل�س�ؤول‪ ،‬وك� ً‬ ‫لا من ال�شركاء �سمر عبيد‪ّ ،‬‬ ‫وو�ضاح‬ ‫برقاوي‪ ،‬وحممد الكركي‪ ،‬بالإ�ضافة �إىل علي �سمارة‪.‬‬ ‫وق��د ع�بر بكر ع��ن ح��ر���ص ال�شركة على توطيد ال�ع�لاق��ة بني‬ ‫املوظفني و�إدارة ال�شركة‪ ،‬كما �أكد على �إميان ال�شركة ب�أن عائلة كل‬ ‫موظف هي جزء من عائلة �إرن�ست ويونغ‪ ،‬كما �أ�ضاف قائ ً‬ ‫ال‪« :‬نهتم‬ ‫بتنظيم الأن�شطة والفعاليات التي جتمعنا بكوادر ال�شركة يف خمتلف‬ ‫املنا�سبات‪ ،‬بهدف التوا�صل الإيجابي خارج �إطار العمل»‪.‬‬ ‫اجلدير بالذكر ان �شركة �إرن�ست ويونغ من �أكرب ال�شركات املحلية‬ ‫والعاملية املتخ�ص�صة يف جم��ال التدقيق‪ ،‬واال�ست�شارات ال�ضريبية‬ ‫واال�ست�شارات املالية واخل��دم��ات اال�ست�شارية والإداري ��ة‪ ،‬وق��د بد�أت‬ ‫�أعمالها يف عمان‪ -‬الأردن منذ ع��ام ‪ ،1953‬لت�ضم اليوم مكاتبها يف‬ ‫عمان ما يزيد على ‪ 200‬موظف‪ ،‬وب�إدارة خم�سة مديرين �أردنيني‪.‬‬

‫االق �ل �ي �م��ي وال� �ع ��امل ��ي‪ ،‬ونتطلع‬ ‫�إىل ع��ر���ض ف��ر���ص اال�ستثمار‬ ‫يف جم��ال تكنولوجيا املعلومات‬ ‫واالت� ��� �ص ��االت يف م�ن�ط�ق��ة ارب ��د‬ ‫ال� �ت� �ن� �م ��وي ��ة وم� �ن� �ط� �ق ��ة جممع‬ ‫االع �م��ال ال�ت�ن�م��وي��ة؛ ل�ك��ون هذا‬ ‫القطاع حمركا اقت�صاديا هاما‬ ‫ل �ه ��ذه امل �ن��اط��ق ال �ت �ن �م��وي��ة من‬ ‫خ�ل�ال خلقه ل�ف��ر���ص ع�م��ل ذات‬ ‫قيمة م�ضافة تبني على امليزة‬ ‫التناف�سية التي تقدمها املوارد‬ ‫الب�شرية االردن �ي��ة ال�ت��ي تتميز‬ ‫مب�ستوى تعليم متميز"‪.‬‬

‫ك �م��ا �أك � ��د �أمي � ��ن م ��زاه ��رة‪،‬‬ ‫رئ�ي����س جم�ل����س �إدارة "�إنتاج"‬ ‫على �أهمية منتدى تكنولوجيا‬ ‫امل�ع�ل��وم��ات واالت �� �ص��االت ملنطقة‬ ‫�شمال �إفريقيا وال�شرق الأو�سط‬ ‫ع � ��ام ‪ 2010‬ح� �ي ��ث ق � � ��ال‪�" :‬إن‬ ‫��ص�ن��اع��ة ت�ك�ن��ول��وج�ي��ا املعلومات‬ ‫واالت �� �ص��االت يف املنطقة ت�شهد‬ ‫اليوم �أوقات حرجة‪ ،‬فبالإ�ضافة‬ ‫اىل حت ��ول �أو� � �ض� ��اع امل�ستهلك‬ ‫وال�سوق واالقت�صاد على ال�صعيد‬ ‫ال �ع��امل��ي‪ ،‬ت��واج��ه ه��ذه ال�صناعة‬ ‫العديد من التحديات اخلا�صة‬

‫باملنطقة‪ ،‬ال ت�ق��ل ب�أهميتها �أو‬ ‫خطورتها‪ .‬ويجب علينا �أن نعمل‬ ‫م �ع �اً مل��واج �ه��ة ه ��ذه التحديات‬ ‫واغتنام الفر�ص املتاحة‪ ،‬وخلق‬ ‫فر�ص ازدهار جديدة"‪.‬‬ ‫وت��اب��ع ق��ائ� ً‬ ‫لا‪�" :‬إن منتدى‬ ‫� � �ش � �م ��ال �إف� ��ري � �ق � �ي� ��ا وال � �� � �ش ��رق‬ ‫الأو��س��ط لتكنولوجيا املعلومات‬ ‫واالت � �� � �ص � ��االت ع � ��ام ‪ 2010‬هو‬ ‫احلدث االهم بالن�سبة لقادة هذا‬ ‫القطاع‪ ،‬في�ضع �أمامنا الفر�صة‬ ‫ل�لال �ت �ق��اء وم�ن��اق���ش��ة م�ستقبل‬ ‫تكنولوجيا املعلومات واالت�صاالت‬ ‫وق �ط��اع ت�ك�ن��ول��وج�ي��ا املعلومات‬ ‫واالت �� �ص��االت امل�م�ك�ن��ة للأعمال‬ ‫"‪ "ICTES‬يف املنطقة‪ ،‬لإن�شاء‬ ‫�أر� � �ض � �ي� ��ة م� ��� �ش�ت�رك ��ة وحت ��دي ��د‬ ‫جم� � ��االت ال� �ت� �ع ��اون وال� �ت� �ق ��دم‪.‬‬ ‫وهنا وبالنيابة عن "�إنتاج" �أود‬ ‫�أن �أع� ��رب ع��ن ع�م�ي��ق االح�ت�رام‬ ‫واالمتنان ل�شريكنا البالتيني‪،‬‬ ‫هيئة املناطق التنموية‪ ،‬لدعمهم‬ ‫لنا امل�ستمر وتعاونهم والتزامهم‬ ‫لتحقيق غايات املنتدى‪.‬‬ ‫وينعقد منتدى تكنولوجيا‬ ‫امل�ع�ل��وم��ات واالت �� �ص��االت ملنطقة‬ ‫ال�شرق الأو�سط و�شمال �إفريقيا‬ ‫(مينا)™ املنبثق م��ن "منتدى‬ ‫الأردن لتكنولوجيا املعلومات‬ ‫واالت�صاالت" امل � �ع� ��روف على‬ ‫امل�ستوى الإقليمي‪.‬‬

‫«مدى لالت�صاالت» تطلق «‪»Wi-Fi‬‬ ‫راوتر اجليب «‪»Biscuit‬‬ ‫عمان‪ -‬ال�سبيل‬ ‫�أع� � �ل� � �ن � ��ت � � �ش� ��رك� ��ة م� ��دى‬ ‫لالت�صاالت‪ ،‬اكرب مزود انرتنت‬ ‫ال��س�ل�ك��ي ث��اب��ت يف امل�م�ل�ك��ة‪ ،‬عن‬ ‫�إط�ل�اق خ��دم��ة ‪ Wi-Fi‬راوتر‬ ‫املحمول" ‪ "Biscuit‬الذي‬ ‫ي�ت�م�ت��ع ب�ت�ق�ن�ي��ة ع��ال �ي��ة وج ��ودة‬ ‫فائقة‪ .‬وي��وف��ر "‪"Biscuit‬‬ ‫الأول م ��ن ن��وع��ه يف اململكة‪،‬‬ ‫مرونة �أك�ثر وحرية يف التنقل‬ ‫�أك � �ب� ��ر ل � �ك� ��اف� ��ة م�ستخدمي‬ ‫االنرتنت‪.‬‬ ‫وي� ��� �س� �م ��ح "‪"Biscuit‬‬ ‫ال��ذي يعمل من خ�لال بطارية‬ ‫فائقة اجل��ودة ذات عمر طويل‪،‬‬ ‫لأك�ث��ر م ��ن خ�م���س��ة �أ�شخا�ص‬ ‫م ��ن ال �ت �م �ت��ع ب �خ��دم��ة انرتنت‬ ‫�سريعة ومتوا�صلة يف �آن واحد‪.‬‬ ‫� �س��واء ع�بر ج �ه��ازه��م اخللوي‪،‬‬ ‫�أو كمبيوترهم ال�شخ�صي‪� ،‬أو‬ ‫�أي��ة �أج�ه��زة �شخ�صية حممولة‬ ‫�أخرى‪ .‬يوفر هذا الراوتر القابل‬ ‫لل�شحن انرتنت من غري �أ�سالك‬ ‫�أو ك ��اب�ل�ات للم�ستخدمني‪.‬‬ ‫ويعد ه��ذا اجلهاز املتنقل ثورة‬ ‫ك� �ب�ي�رة يف ع� ��امل ‪WiMAX‬‬ ‫ع� �ل ��ى امل� ��� �س� �ت ��وي�ي�ن ال� �ت� �ج ��اري‬ ‫وال�شخ�صي‪.‬‬ ‫م� ��ن ج� �ه� �ت ��ه‪ ،‬ق � ��ال امل ��دي ��ر‬ ‫ال� �ت� �ن� �ف� �ي ��ذي ل� ��� �ش ��رك ��ة م� ��دى‬

‫تغطي متطلبات ال�شركات واملتاجر واملكاتب والفنادق‬

‫«�إل جي» ترثي قطاع الأعمال مبجموعة‬ ‫متكاملة من احللول االلكرتونية‬ ‫عمان‪ -‬ال�سبيل‬ ‫ق� � � � � ��ام� � � � � ��ت "�إل ج � ��ي‬ ‫�إلكرتونيك�س"‪ ،‬يف �سياق‬ ‫م �� �ش��ارك �ت �ه��ا مب �ع��ر���ض "�إيفا"‬ ‫ل�ل�ال �ك�ت�رون �ي��ات اال�ستهالكية‬ ‫يف ب ��رل�ي�ن‪ ،‬مب �ح ��اك ��اة البيئات‬ ‫الت�شغيلية ل �ف �ن��دق‪ ،‬ومدر�سة‪،‬‬ ‫وور�� �ش ��ة ع �م��ل‪ ،‬وم �ت �ج��ر؛ �ضمن‬ ‫الأ� � �س� ��واق احل� ��رة يف امل� �ط ��ارات؛‬ ‫وذل��ك بغية ت�سليط ال�ضوء على‬ ‫ك �ف��اءة ح�ل��ول�ه��ا الإل �ك�ترون �ي��ة يف‬ ‫�إدخ ��ال حت�سينات حقيقية على‬ ‫احل �ي��اة ال �ي��وم �ي��ة وب �ي �ئ��ة العمل‬ ‫لدى العمالء‪.‬‬ ‫وقال كيفن ت�شا‪ ،‬املدير العام‬ ‫ل�شركة ‪LG Electronics‬‬

‫يف امل�شرق العربي‪" :‬توفر �إل جي‬ ‫جم�م��وع��ة وا��س�ع��ة م��ن الأجهزة‬ ‫االل �ك�ت�رون �ي ��ة امل ��دجم ��ة �ضمن‬ ‫ح �ل��ول م�ت�ك��ام�ل��ة مت ت�صميمها‬ ‫لتلبية متطلبات خمتلف �أنواع‬ ‫ال���ش��رك��ات‪ .‬وت�ت�ي��ح ت�ق�ن�ي��ات "�إل‬ ‫جي" امل �ت �ط��ورة ف��ر� �ص��ة مميزة‬ ‫�أمام �شريحة وا�سعة من ال�شركات‬ ‫وامل ��ؤ� �س �� �س��ات ال �ت �ج��اري��ة لتعزيز‬ ‫م�ستوى خدماتها‪ ،‬وتوفري مزايا‬ ‫وف� ��وائ� ��د ح �ق �ي �ق �ي��ة لعمالئها‪.‬‬ ‫و�سي�شهد جناح ال�شركة اختبار‬ ‫العديد من �شا�شات العر�ض التي‬ ‫تظهر مدى قدرتها على �إدخال‬ ‫حت���س�ي�ن��ات ح�ق�ي�ق�ي��ة �إىل حياة‬ ‫النا�س"‪.‬‬ ‫وت �ت �ي��ح "�إل جي" كذلك‬

‫ال� �ع ��دي ��د م� ��ن ح� �ل ��ول العر�ض‬ ‫امل � �خ � �� � �ص � �� � �ص ��ة ل �ل�ا� � �س � �ت � �خ� ��دام‬ ‫اخل��ارج��ي‪ ،‬مب��ا يف ذل��ك �شا�شات‬ ‫العر�ض امل�ضادة لالنعكا�س التي‬ ‫ت�ل�ب��ي ك��اف��ة م�ت�ط�ل�ب��ات الداللة‬ ‫الإر�شادية الداخلية واخلارجية‪،‬‬ ‫وت�خ�ف��ف م��ن م���س�ت��وى انعكا�س‬ ‫�ضوء ال�شم�س وم���ص��ادر ال�ضوء‬ ‫الأخرى‪ ،‬الأمر الذي يجعل منها‬ ‫احل ��ل الأم �ث��ل ل �غ��اي��ات العر�ض‬ ‫ال �ن��اف��ذي��ة‪ .‬ع� �ل��او ًة ع �ل��ى ذل ��ك‪،‬‬ ‫تتمتع �شا�شات عر�ض "كيو�سك"‬ ‫اخل ��ارج� �ي ��ة ب �ت �ق �ن �ي��ة (‪LED‬‬ ‫‪ )BLU���امل � �ت � �م � �ي ��زة بن�سبة‬ ‫�سطوع ا�ستثنائية يف الوحدات‬ ‫االل� �ك�ت�رون� �ي ��ة امل� ��� �ض ��ادة للماء‬ ‫وال�غ�ب��ار‪ .‬وتتيح ه��ذه املجموعة‬

‫امل �م �ي��زة م ��ن � �ش��ا� �ش��ات العر�ض‬ ‫لعمالئنا فر�صة احل�صول على‬ ‫م �ع �ل��وم��ات م �ف �ي��دة وم�شاهدة‬ ‫الإع�ل�ان ��ات ال�ت�ج��اري��ة �أي� �اً كانت‬ ‫طبيعة املكان �أو الظروف املناخية‬ ‫املحيطة‪.‬‬ ‫واب�ت�ك��رت "�إل جي" كذلك‬ ‫نظاماً خا�صاً بنقاط البيع يتيح‬ ‫مل��دي��ري امل�ك�ت��ب الأم ��ام ��ي �إدارة‬ ‫املتاجر على نحو �أك�ثر فاعلية‪،‬‬ ‫وي �� �س��اع��د ال �ع �م�لاء ع �ل��ى �إجن ��از‬ ‫ط�ل�ب��ات�ه��م وم��دف��وع��ات�ه��م ب�شكل‬ ‫�أ��س��رع‪ .‬وميكن ت�صميم وتعديل‬ ‫هذا املنتج مبا يتنا�سب مع ن�شاط‬ ‫ك��اف��ة امل�ؤ�س�سات التجارية بدءاً‬ ‫باملتاجر‪ ،‬وامل �خ��ازن‪ ،‬و��ص��و ًال �إىل‬ ‫املطاعم‪ ،‬ومراكز الت�سوق‪.‬‬

‫«�أودي ‪ »travolution‬تطلق تقنية‬ ‫التنقل بكفاءة داخل املدينة‬

‫ل�لات �� �ص��االت‪ ،‬ت���ش��ارل��ز احل ��اج‪:‬‬ ‫"ريادتنا يف الو�صول �إىل طرق‬ ‫ج��دي��دة لتمكني م�ستخدمينا‬ ‫م� ��ن ال �ت �م �ت��ع ب ��ان�ت�رن ��ت عايل‬ ‫ال�سرعة‪ ،‬هي املحرك الأ�سا�سي‬ ‫وراء �إطالقنا تقنيات جديدة‪.‬‬ ‫ولقد تو�صلنا �إىل �أن العائالت‬ ‫والأ� � �ش � �خ� ��ا�� ��ص امل �ت �م �ي��زي��ن يف‬ ‫�أعمالهم وال��ذي��ن ي�ستخدمون‬ ‫االن� �ت��رن� � ��ت ب �� �ش �ك ��ل م�ستمر‬ ‫ي �ح �ت��اج��ون و� �س��ائ��ل ات�صاالت‬ ‫م �ت �ع��ددة �إىل االن �ت�رن� ��ت دون‬ ‫احلاجة �إىل حمل حزم �أ�سالك‬ ‫وك��اب�ل�ات معهم �أي�ن�م��ا ذهبوا‪.‬‬ ‫ونحن يف �شركة مدى فخورون؛‬

‫لأن �ن��ا الأوائ � ��ل يف �إط �ل�اق مثل‬ ‫هذه اخلدمة يف اململكة"‪.‬‬ ‫جتدر الإ�شارة �إىل �أن �شركة‬ ‫م ��دى ل�ل�ات �� �ص��االت‪ ،‬رائ � ��دة يف‬ ‫توفري خدمة ات�صاالت البيانات‬ ‫وال�صوت‪ ،‬تقدم خدماتها لأكرث‬ ‫من ‪ 45‬دولة يف ال�شرق الأو�سط‬ ‫و�إف��ري �ق �ي��ا‪ .‬وت �ع �م��ل جمموعة‬ ‫مدى حاليا يف كل من العراق‪،‬‬ ‫والأردن‪ ،‬ول �ب �ن��ان‪ ،‬وال�سودان‪،‬‬ ‫وال� �ك ��وي ��ت‪ .‬وه� ��ي واح � � ��دة من‬ ‫�أ�سرع �شركات االنرتنت منوا يف‬ ‫املنطقة‪ ،‬ور�سميا هي الآن اكرب‬ ‫م��زود انرتنت ال�سلكي ثابت يف‬ ‫اململكة‪.‬‬

‫"زين" تخرج الفوج اخلام�س من‬ ‫منت�سبي مركزها للتدريب‬ ‫عمان ‪ -‬ال�سبيل‬ ‫خ��رج��ت �شركة زي��ن �إح ��دى ��ش��رك��ات جمموعة زي��ن ال��رائ��دة يف‬ ‫تقدمي خدمات االت�صاالت املتنقلة يف ال�شرق االو�سط‪ ،‬الفوج اخلام�س‬ ‫من خريجي مركزها للتدريب على �صيانة االجهزة اخللوية وذلك يف‬ ‫حفل اقيم يف مقر ال�شركة الرئي�سي‪.‬‬ ‫وت�سلم ‪ 16‬متدربا ومتدربة �شهادات تخرجهم‪ ،‬التي تعد اوىل‬ ‫ال�شهادات املتخ�ص�صة التي متنح على م�ستوى اململكة يف هذا املجال‪،‬‬ ‫�إذ تعطي ال�شهادة حامليها اولوية دخول �سوق العمل عرب ت�سليحهم‬ ‫باملهارات واخلربات الالزمة التي تاهلهم ملزاولة هذه املهنة‪.‬‬ ‫ويعد املركز االول من نوعه يف اململكة ال��ذي ي�ساهم يف تطوير‬ ‫جمال التدريب املهني يف اململكة ال �س ّيما قطاع اخلدمات الذي ي�ش ّكل‬ ‫‪ 75‬يف املئة من حجم العمل يف ال�سوق املحلية‪.‬‬ ‫ويعد مركز زين للتدريب على �صيانة الأجهزة اخللوية‪� ،‬إحدى‬ ‫امل�ب��ادرات التي �أعلنتها ال�شركة عقب ال��زي��ارة التي �شرف بها امللك‬ ‫عبداهلل الثاين مقر ال�شركة ت�أكيدا على الدور الريادي الذي تلعبه‬ ‫زين يف جمال خدمة املجتمع املحلي‪ ،‬اذ افتتحت ال�شركة املركز �ضمن‬ ‫احد املراكز التابعة مل�ؤ�س�سة التدريب املهني الواقعة يف الزرقاء‪ ،‬حيث‬ ‫ق��ام��ت ال�شركة بتجهيز امل��رك��ز بالكامل وبكافة امل�ع��دات والأجهزة‬ ‫احلديثة من اجهزة الفح�ص وال�صيانة واالثاث مبوا�صفات عالية‪� ،‬إىل‬ ‫جانب تزويد املركز بجميع امل�ستلزمات الرئي�سية والالزمة ل�ضمان‬ ‫الكفاءة التدريبية العالية‪ ،‬التي �شملت تدريب ال�شباب املنت�سبني على‬ ‫�أيدي خرباء وخمت�صني يف جمال �صيانة الأجهزة اخللوية‪.‬‬ ‫من جانبه �أكد مدير عام والرئي�س التنفيذي ل�شركة زين الدكتور‬ ‫عبداملالك اجلابر ب�أن ال�شركة‪ ،‬ب�صفتها رائدة االت�صاالت اخللوية يف‬ ‫اململكة‪ ،‬حتر�ص على تطوير قطاع االت�صاالت املحلي جنبا �إىل جنب‬ ‫الإ�سهام ب�صورة فاعلة يف التنمية املحلية؛ بحيث ت�أتي مبادرة �إعداد‬ ‫�أول مركز للتدريب على �صيانة الأجهزة اخللوية لت�صب يف حتقيق‬ ‫الهدفني معا‪.‬‬

‫�صندوق توفري الربيد و�شركة‬ ‫ال�سنابل الدولية يوقعان اتفاقية‬

‫«الإ�سراء للتعليم واال�ستثمار» توزع‬ ‫‪ 1500‬طرد غذائي‬ ‫عمان‪ -‬ال�سبيل‬ ‫وزعت �شركة الإ�سراء للتعليم واال�ستثمار ‪ 1500‬طرد غذائي‪ ،‬على‬ ‫اجلمعيات اخلريية واال�سر العفيفة يف خمتلف مناطق اململكة‪.‬‬ ‫وق��ال رئي�س جمل�س االدارة املهند�س ماهر الغالييني ‪-‬يف بيان‬ ‫�صحايف ال�ي��وم الأح ��د‪� -‬إن ال�شركة تعمل على تنظيم ال�ع��دي��د من‬ ‫الفعاليات اخلا�صة ب�شهر رم�ضان امل�ب��ارك‪� ،‬أهمها ت��وزي��ع الطرود‬ ‫الغذائية على املحتاجني من �أبناء املجتمع املحلي واجلميعات اخلريية‪،‬‬ ‫م�ؤكدا �أن هذه الن�شاطات تاتي �ضمن م�س�ؤولية ال�شركة االجتماعية‪.‬‬ ‫من جانب �آخر نظمت جامعة الإ�سراء اخلا�صة التابعة لل�شركة‬ ‫حفل �إفطار �إىل ‪ 200‬طفل من م�ؤ�ســ�سات رعاية الأيتام‪.‬‬ ‫وقال رئي�س اجلامعة الدكتور نعمان اخلطيب �إن اجلامعة تقوم‬ ‫بهذه الأع�م��ال ال�سنوية‪ ،‬اقـتداء بالنهج الها�شـمي الكرمي يف �إيالء‬ ‫الأط�ف��ال املحرومني من الرعاية الأ�سـرية جل العنايـة والرعايـة‪،‬‬ ‫وتلمـ�س احتياجاتـهم باعتبارهم جزءا ال يتجز�أ من املجتمع‪.‬‬ ‫و�أ�ضاف �أن تنظيم هذه امل�أدبة للأطفال الأيتام هو نهج م�سـتمد‬ ‫م��ن فل�سفة جامعة الإ� �س��راء القائمة على التوا�صل والتفاعل مع‬ ‫املجتمع املحلي بفئاته املختلفة‪ ،‬و�إدراك ��ا منها لأهمية الأث��ر الذي‬ ‫ترتكه مثل هذه املنا�سبات على نفو�س الأطفال الأيتام‪.‬‬ ‫وا�شتمل حفل الإفطار على فعاليات منوعة من فقرات ريا�ضية‬ ‫�شيقة من كرة القدم وك��رة ال�سلة وري�شة‪ ،‬وفقرات غنائية ترفيهية‬ ‫لكورال اجلامعة و�أنا�شيد للأطفال بح�ضور رئي�س جمل�س الإدارة‬ ‫املهند�س ماهر الغالييني‪ ،‬وعميد �ش�ؤون الطلبة الدكتور عو�ض �أخو‬ ‫�أر�شيدة‪ ،‬وعدد من موظفي اجلامعة‪.‬‬

‫‪7‬‬

‫عمان‪ -‬برتا‬

‫عمان‪ -‬ال�سبيل‬ ‫تعد عملية بناء �سيارة ذات‬ ‫كفاءة عالية �إحدى �سمات فل�سفة‬ ‫�أودي يف “‪Vorsprung‬‬ ‫‪� ”durch Technik‬أي يف‬ ‫"التقدم عرب التكنولوجيا"‪ ،‬و�أن‬ ‫يتم االعتماد على هذه ال�سيارة‬ ‫للقيام برحالت ناجحة هي �سمة‬ ‫�أخ� � ��رى‪ .‬ت�ن�ظ��ر ف ��رق التطوير‬ ‫لدى �أودي �إىل مو�ضوع الكفاءة‬ ‫ب�شكل متقدم‪ ،‬الأمر الذي دفعهم‬ ‫لدرا�سة حلول تقنية فريدة فيما‬ ‫يتعلق بحركة املرور‪.‬‬ ‫و�أث� � � � �م � � � ��رت ج� � �ه � ��ود ف� ��رق‬

‫التطوير لدى �أودي عن م�شروع‬ ‫“‪ ”travolution‬وهي‬ ‫ع �ب��ارة ت�ع�ك����س ارت �ب ��اط مفهوم‬ ‫التقدم مبفهوم التنقل‪ ،‬ويعتمد‬ ‫ه��ذا امل���ش��روع الفريد م��ن نوعه‬ ‫على م�ب��د�أ احل ��وار امل�ت�ب��ادل بني‬ ‫امل��رك �ب��ة والإ�� � �ش � ��ارة ال�ضوئية‬ ‫الذي ينتج عنه فرتة توقف �أقل‬ ‫عند الإ��ش��ارة ال�ضوئية �أو فرتة‬ ‫ت�سارع �أقل للو�صول �إىل الإ�شارة‬ ‫ال �ت��ال �ي��ة‪ ،‬الأم� � ��ر ال � ��ذي ي � ��ؤدي‬ ‫ب��ال�ت��ايل �إىل خف�ض ا�ستهالك‬ ‫الوقود‪.‬‬ ‫وال � � � �ي� � � ��وم‪ ،‬ت � ��دف � ��ع �أودي‬ ‫ب � �ع � �ج � �ل� ��ة ت� � � �ق � � ��دم م� � ��� � �ش � ��روع‬

‫نحو‬ ‫‪travolution‬‬ ‫م���س�ت��وي��ات ج��دي��دة م��ن خالل‬ ‫ال�سماح للمركبات يف التوا�صل‬ ‫م�ب��ا��ش��ر ًة م��ع �أن�ظ�م��ة الإ�شارات‬ ‫ال���ض��وئ�ي��ة ب��ا��س�ت�خ��دام تقنيات‬ ‫ال�سلكية وو�صالت ‪.UMTS‬‬ ‫جتدر الإ�شارة �إىل �أنه مت جتهيز‬ ‫‪� 15‬سيارة �أودي بالتقنية اجلديدة‬ ‫بالإ�ضافة �إىل ‪� 25‬إ�شارة �ضوئية‬ ‫يف انغلو�شتات‪ ،‬الأمر الذي �سمح‬ ‫يف البدء بالتجارب على م�شروع‬ ‫‪ travolution‬يف ظروف‬ ‫حركة مرورية فعلية يف املدينة‬ ‫الواقعة على نهر الدانوب‪.‬‬ ‫يف ح� ��ال ت��وق �ف��ت ال�سيارة‬

‫عند الإ��ش��ارة املرورية احلمراء‪،‬‬ ‫ف ��إن تقنية ‪travolution‬‬ ‫ت��ر��س��ل م�ع�ل��وم��ات ل�ل���س��ائ��ق من‬ ‫خ�ل�ال ح��ا� �س��وب ال �� �س �ي��ارة حول‬ ‫الفرتة املتبقية النتقال الإ�شارة‬ ‫�إىل ال�ضوء الأخ�ضر من جديد‪.‬‬ ‫من جهة �أخرى‪ ،‬يف حال و�صول‬ ‫ال�سيارة �إىل الإ� �ش��ارة ال�ضوئية‬ ‫وه��ي ع�ل��ى و��ش��ك االن �ت �ق��ال �إىل‬ ‫ال �� �ض��وء الأ� �ص �ف��ر �أو الأح �م ��ر‪،‬‬ ‫فتقوم التقنية املتميزة بتنبيه‬ ‫ال �� �س��ائ��ق م ��ن خ �ل��ال �إ� � �ش� ��ارات‬ ‫مرئية �أو �صوتية‪� ،‬أو حتى عرب‬ ‫تقطع ب�سيط لتدفق الطاقة من‬ ‫املحرك‪.‬‬

‫وق� ��ع � �ص �ن��دوق ت ��وف�ي�ر ال�ب�ري ��د و� �ش��رك��ة ال �� �س �ن��اب��ل الدولية‬ ‫لال�ستثمارات الإ�سالمية (القاب�ضة) ام�س االثنني اتفاقية لتوفري‬ ‫�أف�ضل ال�سبل اال�ستثمارية بنظام املرابحة‪ ،‬وفقاً الحكام ال�شريعة‬ ‫الإ�سالمية و�شروط وامتيازات خا�صة‪.‬‬ ‫ومبوجب االتفاقية التي وقعها مدير ع��ام ال�صندوق الدكتور‬ ‫وائل العكايلة واملدير التنفيذي لل�شركة خلدون ملكاوي تقوم ال�شركة‬ ‫با�ستثمار مبلغ مليون دينار �ضمن برامج ال�صندوق‪.‬‬ ‫وق��ال العكايلة ان ه��ذا ال�ت�ع��اون ي��أت��ي �ضمن خطة ال�صندوق‬ ‫اال�سرتاتيجية ال�ستقطاب امل�ؤ�س�سات الر�سمية واخلا�صة واجلمعيات‬ ‫التعاونية و�صندوق املر�أة لتمويل الربامـج التنموية‪.‬‬ ‫ي�شار �إىل �أن �صندوق توفري الربيد هو م�ؤ�س�سة حكومية تعنى‬ ‫بتجميع امل��دخ��رات وال��ودائ��ع‪ ،‬وخا�صة �صغار املدخرين وتعمل على‬ ‫توظيفها يف م���ش��روع��ات التن��ية‪ ،‬حيث ي�ق��دم ال���ص�ن��دوق خدماته‬ ‫للمواطنني ب�شكل مي�سر وب�سيط تتمثل مبنح مرابحات للعقارات‬ ‫وال�سلع اال�ستهالكية والآل �ي��ات وال���س�ي��ارات وامل���ش��روع��ات التنموية‬ ‫وغريها من متويل املنافع واخلدمات‪.‬‬ ‫وتعد �شركة ال�سنابل �شركة متخ�ص�صة باال�ستثمارات املالية‬ ‫والعقارية واخلدمات الإ�سالمية‪ ،‬ولديها ا�ستثمارات ناجحة متنوعة‬ ‫حملياً و�إقليمياً وعاملياً‪ ،‬حيث تتمتع مبالءة و�سيولة مالية عاليتني‪،‬‬ ‫كما �أنها تعمل على تقدمي خدمات الإ�ست�شارات املالية الإ�سالمية‬ ‫املتخ�ص�صة‪ ،‬وفقاً لأحكام ال�شريعة الإ�سالمية‪.‬‬


á«æ«£°ù∏a ¿hDƒ°T

(1349) Oó©dG - (17) áæ°ùdG - Ω ( 2010) ∫ƒ∏jCG (7) AÉKÓãdG

¿Éà°ùfɨaCÉH ÊÉ£jôH »µjôeCG ±ÓN

ΩÉ©dG ájGóH òæe ¿Éà°ùfɨaCG ‘ πàfi …óæL 500 πà≤e ."?Gƒ∏©a GPɪa" ∫ƒ≤«a ÊÉ``£` jÈ``dG ∞``Xƒ``ŸG É`` eCG ≈°Sƒe ‘ Gƒ°†b º¡fEG Ú«cÒeC’G øY ¿CG ÉØ«°†e ,¿B’G ≈àM Qƒ¡°T á©HQCG á©∏b .ø°ùëàj ⁄h GAƒ°S OGORG É¡«a ™°VƒdG »àdG- äÉ`` aÓ`` ÿG √ò`` g ¢``ù` µ` ©` Jh áYô°S ¿CÉ°ûH ´RÉæàdG πª°ûàd É°†jCG óà“ ¿É°†àMGh QɪYE’G IOÉYEG ™jQÉ°ûe ò«ØæJ É°ù«FQ í`` Ñ` `°` `UCG ≥`` HÉ`` °` S Üô`` ` M º`` «` `YR ™e Ωó``à`– »``à`dG äGô``Jƒ``à`dG -áWô°û∏d AGõLCG ‘ á«cÒeC’G äGƒ≤dG OóY OÉjORG ≈∏Y GôµM âfÉc ÊɨaC’G ܃æ÷G øe .πÑb øe ∞dÉëàdG äGƒb ¿hô°ûY óæª∏g ‘ É«dÉM ó``Lƒ``jh Iô°ûYh π``à`fi »``cÒ``eCG …ó``æ` L ∞`` dCG GƒfÉc π``à`fi ÊÉ``£` jô``H …ó``æ` L ±’BG ≥WÉæe πc ¿ƒHƒéj ΩÉ``jC’G øe Ωƒj ‘ äÉ«∏ª©dG ¿ƒªYój ¿B’G º¡æµd áj’ƒdG ᪰UÉY ∫ƒM ≥WÉæe ™°†H ‘ ájQÉ÷G .áj’ƒdG á«cÒeC’G äGƒ≤dG ∫ƒ°Uh ±ó¡jh ¤EG ܃`` æ` ` ÷G ‘ Ió`` `jó`` `÷G á``∏` à` ë` ŸG Újóædƒ¡dG Oƒ``æ` ÷G π``fi ∫Ó`` ` ME’G ≈∏Y §``¨` °` †` dG ∞``«` Ø` î` Jh ø`` jQOÉ`` ¨` `ŸG ÚjóæµdGh Ú«fÉ£jÈdG Újôµ°ù©dG á∏b ø``e ¿ƒ``fÉ``©`j ø``jò``dGh Úµ¡æŸG" ."OQGƒŸG

RÎjhQ -∫ƒHÉc

º¡°ùØfCG OÉ¡LEGh Üô◊ÉH É¡d ábÓY ’ .ióe ó©HCG ¤EG ô¶f »``à`¡`Lh á``Ø`«`ë`°`ü`dG â``∏`≤`fh »cÒeCG §HÉ°†d ɪgGóMEG Úà°VQÉ©àe ¿Gô°ùØJ ÊÉ£jôH Êóe ∞XƒŸ iôNCGh .ÚÑfÉ÷G ÚH ±ÓÿG á©«ÑW ¿EG »`` ` cÒ`` ` eC’G §``HÉ``°` †` dG ∫É`` ` `bh á≤£æŸG √ò`` g ‘ Gƒ``∏` X Ú``«`fÉ``£`jÈ``dG äGƒæ°S ™``HQCG á∏«W -óæª∏g ó°ü≤j–

…ôµ°ù©dG ¿hÉ©à∏d ¥ÉØJG ™«bƒJ "π«FGô°SEG"h É«°ShQ ÚH (Ü ± G) -ƒµ°Sƒe ôjRhh ±ƒ``cƒ``jOÒ``°`S ‹ƒ``JÉ``fG »``°`Shô``dG ´É``aó``dG Gô`` jRh ™``bh ÉbÉØJG ƒµ°Sƒe ‘ ÚæK’G ¢ùeG ∑GQÉH Oƒ¡jG »∏«FGô°S’G ¢û«÷G .øjó∏ÑdG ÚH äÉbÓ©dÉH GOÉ°TCGh ,…ôµ°ù©dG ¿hÉ©àdG ∫ƒM ∫ƒM π«°UÉØJ »``°`Shô``dGh »∏«FGô°S’G ¿Gô``jRƒ``dG §©j ⁄h á«°ShQ áë∏°SG Oƒ≤Y ∫ƒM äÉaÓN ó©H »JCÉj …òdG ¥ÉØJ’G á©«ÑW .§°Sh’G ¥ô°ûdG ‘ á«°ShôdG AÉÑf’G ä’É``ch ¬æY â∏≤f ɪc ±ƒcƒjOÒ°S ∫É``bh GójóL É©aO »£©«°S Ωƒ«dG ¬©bƒf …òdG ¥ÉØJ’G ¿G ócCÉàe ÉfG" ."á«FÉæãdG ÉæJÉbÓ©d áægGôdG Iójó©dG äÉjóëàdG ∫ƒM Éfô¶f äÉ¡Lh ¿G" ±É°VGh »°ù«FQ πµ°ûH ≥∏©àj Gòg" ¿G Éë°Vƒe ,"á≤HÉ£àe hG áHQÉ≤àe ."πeÉ°ûdG QÉeódG áë∏°SG QÉ°ûàfG ∞bhh ÜÉgQ’G ÉjÉ°†≤H √òg ∞`` ` bh ‘ ºgÉ°ùJ" á`` «` `æ` `e’G äÉ`` bÓ`` ©` `dG ¿G ™`` HÉ`` Jh ."äGójó¡àdG É«°ShQ ÚH "äÉbÓ©dG ø°ù–" ¤G ∑GQÉ``H âØd ¬à¡L øe Üô◊G ∫ÓN ájRÉædG ó°V É¡HôM ≈∏Y ƒµ°Sƒe GôcÉ°T ,"π«FGô°SG"h π«FGô°SG á``dhO øµJ ⁄ :á≤«≤◊G º∏©f" ∫É``bh .á«fÉãdG á«ŸÉ©dG ."ájRÉædG É«fÉŸCG Ωõ¡j ⁄ »JÉ«aƒ°ùdG ¢û«÷G ¿G ƒd ¢ù°SDƒàd É«°ShQ ÚH ôJƒJ IÎa ó©H ÜQÉ≤àdG Gòg øY ¿ÓY’G »JCÉjh .¿GôjGh ÉjQƒ°ùd á«°ShQ áë∏°SG ™«H á≤Ø°U ∫ƒM "π«FGô°SG"h ¿G áæ°ùdG √ò``g ≥HÉ°S â``bh ‘ Gƒæ∏YCG ¢``ShQ ¿ƒdhDƒ°ùe ¿É``ch …ƒL ´É``aO á``ª`¶`fGh 29-≠``«` e äÓ``JÉ``≤`e É``jQƒ``°`S ™«Ñà°S ƒµ°Sƒe ."π«FGô°SG" ≥∏b QÉKG Ée ,áYQóe äÉ«dBGh Ò°ùàfÉH ióŸG IÒ°üb ƒµ°Sƒe ¤G ∑GQÉH IQÉjR ¿G ¤G á«∏«FGô°S’G áaÉë°üdG äQÉ°TGh Ωó©H É«°ShQ ´Éæb’ ôªà°ùe QGƒM øª°V »JCÉJ Úeƒj ôªà°ùJ »àdG ¿G å«M øØ°ù∏d IOÉ°†ŸG "âfƒNÉj 800-»H" ïjQGƒ°U ÉjQƒ°S ™«H .¿ÉæÑd ‘ ˆG ÜõM ¤G É¡∏≤f øe ≈°ûîj »∏«FGô°S’G ∫ÓàM’G ™«Ñd É«°ShQ á≤Ø°U øe ≥∏b »∏«FGô°S’G ∫Ó``à`M’G ¿G ɪc ¥ÉØJG ‘ ,300-¢``SG ƒL-¢VQG ïjQGƒ°U …ƒL ´É``aO ᪶fG ¿Gô``jG .äGƒæ°S IóY πÑb ™bh

™e áë∏°ùŸG äÉ¡LGƒŸG ´’ófÉc IQôµàe .¿ÉÑdÉW äGƒ≤dG ¿CG ¿ƒ`` «` `cÒ`` eC’G iô`` `jh Gòg É``¡`∏`fi Gƒ``∏` M »``à` dG á``«`fÉ``£`jÈ``dG ÓH ¿É`` Ñ` `dÉ`` W ™`` `e π``eÉ``©` à` J ™`` «` `Hô`` dG ¿EG ¿ƒ«fÉ£jÈdG ∫ƒ≤j ɪæ«H ,I’É``Ñ`e ¿ƒ°Vôu ©jo h kGóL ¿ƒ«fGhóY Ú«cÒeC’G ≥°ûH â≤≤– »``à`dG á``«` æ` eC’G Ö``°`SÉ``µ`ŸG ≥WÉæe ¤EG ´Éaóf’ÉH ô£î∏d ¢ùØfC’G

ÉgOóY ‘ á``Ø` «` ë` °` ü` dG äQÉ`` ` °` ` `TCGh ¿CG ¤EG Ú`` ` æ` ` `K’G ¢`` `ù` ` eG QOÉ`` ` °` ` ü` ` dG øjõcôªàŸG Ú«fÉ£jÈdGh Ú«cÒeC’G ‘ Ú``Hô``M ¿ƒ°Vƒîj á©∏b ≈°Sƒe ‘ ‹Éª°ûdG Aõ÷G ‘ á©bGƒdG á≤£æŸG ∂∏J ∫Éàb ¤hC’G :óæª∏g áj’h øe »∏Ñ÷G .º¡æ«H Ée ‘ ´RÉæJ á«fÉãdGh ,¿ÉÑdÉW Úaô£dG Ú``H äÉ``aÓ``ÿG Ö°ûæJh IQƒ°üH ¿ÉØ«∏M ɪ¡fCG ¢VÎØjo øjò∏dG

äGƒ≤dG ±ƒØ°U ÚH ≈∏à≤dG OóY ≠∏H 500 ΩÉ``©`dG Gò``g ¿Éà°ùfɨaCG ‘ á∏àëŸG π≤à°ùe ™bƒŸ É≤ÑW π``b’G ≈∏Y …óæL É°†jCGh á``jô``°`û`Ñ`dG ô``FÉ``°` ù` ÿG »``°`ü`ë`j .RÎjhQ É¡©ªŒ äGAÉ°üMG á«dhódG ∫Ó``à`M’G äGƒ``b âæ∏YCGh ∫ɪ°T ∞``∏`M É``gOƒ``≤`j »``à`dG (±É``°` ù` jG) Ωƒég ‘ πàb ÉgOGôaCG óMCG ¿G »°ù∏W’G ¿Éà°ùfɨaCG ¥ô``°`T ‘ ¿ÉÑdÉW ô°UÉæ©d ójõŸG Qƒ``Ø`dG ≈∏Y ôaƒàj ⁄h .ó`` M’G .π«°UÉØàdG øe ≈∏à≤dG OGó`` YG OÉ``M πµ°ûH äOGRh º¡æ«H øeh á∏àëŸG äGƒ≤dG ±ƒØ°U ÚH ™e Ú«µjôe’G Oƒæ÷G øe ÒÑc OóY øe ójõe ‘ á«ÑæL’G äGƒ≤dG •GôîfG •É°ûæd …ó°üà∏d ájôµ°ù©dG äÉ«∏ª©dG äóe »``à`dG …ôµ°ù©dG ¿É``Ñ`dÉ``W á``cô``M ‘ ájó«∏≤àdG É¡∏bÉ©e êQÉ``N É¡JÉ«∏ªY .¿Éà°ùfɨaCG ¥ô°Th ܃æL áØ«ë°U äô``cP iô``NG á¡L ø``eh ÚH Ö°ûf É``aÓ``N ¿CG â°SƒH ø£æ°TGh øjQÉ°ûà°ùŸGh á∏àëŸG á«cÒeC’G äGƒ≤dG ܃∏°SCG ¿CÉ`°`û`H Ú«fÉ£jÈdG Ú``«`fó``ŸG ‘ ¿É``Ñ` dÉ``W á``cô``M •É``°`û`æ`d …ó``°`ü`à`dG .¿Éà°ùfɨaCG »HƒæL óæª∏g áj’h

á«æjódG ôHÉæŸG ≈∏Y πeɵdG ±Gô°TE’G Ωõà©J áeƒµ◊G

á«æjôëÑdG á°VQÉ©ŸG ‘ƒbƒŸ zÜÉgQE’G{ º¡J ¬«LƒJ (Ü ± G) -áeÉæŸG

É¡«∏à©j ’CG ≈∏Y ¢``Uô``◊Gh á«æjódG ÉfôHÉæŸ ,áeRÓdG ᫪∏©dG IAÉصdG ¬«a ôaƒàJ øe ’EG Ωhõdh ,ø°ù◊G ≥``∏`ÿGh á◊É°üdG á``æ`WGƒ``ŸGh òÑfh ,∫GóàY’Gh á«£°SƒdÉH ™Ñ°ûàdGh ,áYɪ÷G ¿ƒµJ ¿CG ¿ƒ«HôZ ¿ƒ«°SÉeƒ∏HO íLQh .∞æ©dG á°VQÉ©ŸG ≈∏Y §¨°†∏d á``dhÉ``fi ä’É``≤`à`Y’G IQô≤ŸG äÉHÉîàf’G πÑb äÉLÉéàM’G ∞«Øîàd .πÑ≤ŸG ∫hC’G øjô°ûJ 23 ‘ ÉÃQ ä’É≤àY’G ¿EG ¿hôNBG ¿ƒ∏∏fi ∫Ébh É¡≤∏WCG ìÓ°UEG á«∏ªY ájÉ¡f ≈∏Y áeÓY ¿ƒµJ â©LGôJ Égó©H ó≤Y ƒëf òæe øjôëÑdG πgÉY .äÉ«æ«©°ùàdG ‘ á©«°ûdG äÉHGô£°VG ä’É≤àY’G ≈∏Y á«∏ëŸG π©ØdG OhOQ ‘h á«æjôëÑdG ¥ÉaƒdG á«©ª÷ ΩÉ©dG ÚeC’G ôî°S ÚaƒbƒŸG ΩÉ``¡` JG ø``e ¿É``ª`∏`°`ù`dG »``∏`Y ï``«`°`û`dG ¿CG GócDƒe ,IóMGh ájô°S ᪶æe ¤EG Aɪàf’ÉH .áØ∏àfl ô¶f äÉ¡Lh º¡jód

ácôM ‘ Ωô°†fl …OÉ«b ƒgh »HÉ¡°ûdG ó«©°Sh …QƒædG óªMCG GRÒe ó«©°Sh ,øjôëÑdG QGôMCG ,»eÓ°SE’G AÉ`` aƒ`` dG QÉ``«` J ¤EG »``ª`à`æ`j …ò`` `dG »æ¨dG óÑYh ,±ÉØ°üdG Qƒ°üæe Ö«ÑM óªfih AGó¡°û∏d á«æWƒdG áæé∏dG º°SÉH çóëàŸG ôéæN .Öjò©àdG ÉjÉë°Vh ôNGhC’G ô°û©dG áÑ°SÉæà õØ∏àe ÜÉ£N ‘h øH óªM øjôëÑdG ∂∏e çó– ,¿É°†eQ øe ¿CG ≈∏Y GOó°ûe ,á«°†≤dG øY áØ«∏N ∫BG ≈°ù«Y Oó¡j Ée πµd á¶≤«àe â``dGR É``eh âfÉc √OÓ``H πª©à°S ¬``JGP âbƒdG ‘h ,É¡Ñ©°T ø``eCGh É¡æeCG ºYOh ¿ƒ``fÉ``≤` dGh á``«`WGô``≤`Áó``dG AÉ``°` SQEG ≈``∏`Y ¤EG ¢``ù`eCG áØ«∏N ∫BG É``YOh .᫪æàdG §£N ádhO ¢ù°SCG º``YOh ìÓ°UEÓd πeɵàe èeÉfôH .á«WGô≤ÁódGh ¿ƒfÉ≤dGh ≥◊G øY á``dhDƒ`°`ù`ŸG á«eƒµ◊G á£∏°ùdG å``Mh ájÉæ©dG øe ójõe AÓjEG ≈∏Y á«æjódG ¿hDƒ°ûdG

º¡J »``æ` jô``ë` Ñ` dG ΩÉ`` `©` ` dG »`` `Yó`` `ŸG ¬`` ` `Lh q ºµ◊G ΩɶæH áMÉWEÓd »©°ùdGh "ÜÉgQE’G" ∞`` bhCG ,É``°` VQÉ``©` e É``ª` «` YR 20 ø`` e Ì`` `cCG ¤EG äôL áªî°V á``«`æ`eCG á∏ªM ∫Ó``N º¡ª¶©e .ΩÉjCG áKÓK πÑb óÑY ΩÉ``©` dG AÉ`` ` YO’G ∫hDƒ` °` ù` Ÿ ¿É``«` H ∫É`` bh áµÑ°T ¿ƒªYõàj ÚaƒbƒŸG ¿EG ó«°ùdG øªMôdG §«£îàdÉH É¡eÉ«b ‘ ¬Ñà°ûj IQƒ£àe á«HÉgQEG »©°ùdGh ∞``æ` ©` dG ∫É`` ª` `YCG ≈``∏` Y ¢``†` jô``ë` à` dGh .Iƒ≤dÉH ΩɶædÉH áMÉWEÓd Qƒ°U ¢VôY ób »ª°SôdG ¿ƒjõØ∏àdG ¿Éch Úaƒbƒe áµÑ°ûdG √òg øe kÉ°üî°T 21 Aɪ°SCGh ¿GóLƒj ÚæKGh ,á«æjôëÑdG äÉ£∏°ùdG ió``d .áµ∏ªŸG êQÉN ÜGõMCGh äÉcôM ‘ AÉ°†YCGh ¿ƒjOÉ«b ºgh á«WGô≤ÁódGh äÉjô◊G ácôM »gh ,á°VQÉ©e QÉ«Jh ,á``«`eÓ``°`SE’G øjôëÑdG QGô`` MCGh ,(≥``M) õcôeh ,á``©`fÉ``ª`ŸG QÉ``«` Jh ,»``eÓ``°` SE’G AÉ``aƒ``dG .πëæŸG ¿É°ùfE’G ¥ƒ≤◊ øjôëÑdG áµÑ°ûdG AÉ°†YC’ á¡LƒŸG º¡àdG πª°ûJh ó≤Y" -᫪°SôdG øjôëÑdG AÉÑfCG ádÉch ≥ahêQÉÿGh π``NGó``dG ‘ ájô°S ᫪«¶æJ äGAÉ``≤`d ≈∏Y πª©∏d ΩÉ``¡`ŸGh QGhOC’G ™``jRƒ``Jh ≥«°ùæà∏d ,áYhô°ûe Ò``Z πFÉ°SƒH º``µ`◊G ΩÉ``¶`f Ò«¨J ∫ÓN ø``e á``HPÉ``µ`dG QÉ``Ñ` NC’Gh äÉ``jÉ``Yó``dG å``Hh åHh ,IOÉÑ©dG QhO ¢†©H ‘ á«°†jôëàdG Ö£ÿG ."´QÉ°ûdG IQÉKEG ¢Vô¨H äÉfÉ«ÑdGh äGô°ûædG áµÑ°ûdG √ò``g IOÉ«b ¿CG äÉ£∏°ùdG âæ∏YCGh …OÉ«≤dG º¡æ«H ¢UÉî°TCG á«fɪK ø``e ∞dCÉàJ òæe ±ƒbƒŸG ¢ù«µæ°ùdG π«∏÷G óÑY (≥M) ‘ ,ácôë∏d ΩÉ©dG ÚeC’G ™ª«°ûe ø°ùMh ,ÜBG 14

»ë°üdG ¬©°Vh …OÎd õjõY ¥QÉW ìGô°S ¥ÓWEÉH ôµØJ á«bGô©dG áeƒµ◊G

á«bGô©dG ´ÉaódG IQGRƒH ÒÑc óFÉb ∫É«àZG »bÉH ™``e ¿OQ’G ‘ ¿É``°`û`«`©`J Ú``à`∏`dG ¬``à` æ` HGh õ``jõ``Y ,2003 ΩÉY ¥Gô©∏d »cÒe’G hõ¨dG òæe ¬Jô°SCG OGôaCG 30 ‘ ÚJôe OGó¨H ∫ɪ°T ᫪XɵdG øé°S ‘ ¬JQÉjõH .Ú«°VÉŸG ÜBG 29h Rƒ“ ¿CÉH ‹É◊G ô¡°ûdG øe ∫h’G ‘ ìô°U ™jóH ¿Éch ,"áHƒ©°üH çóëàjh »°ûŸG ≈∏Y GQOÉb ó©j ⁄ õjõY" ‘ äÉ£∏L çÓ``ã`d ¢``Vô``©`Jh ≥Ñ°S" ¬``fG ¤G GÒ°ûe ."≥£ædG á«∏ªY ≈∏Y äôKCG ÆÉeódG …ôµ°ùdÉc IójóY ¢VGôeG øe ÊÉ©j" ¬fG ™HÉJh ."Ió©ŸG ‘ πcÉ°ûeh á«ØfG ܃«Lh ΩódG §¨°Vh ôHhôc π≤à©e øe »°VÉŸG Rƒ“ 13 ‘ õjõY π≤fh .᫪XɵdG øé°S ¤G »cÒe’G ¢ù«Fôd ÉÑFÉfh ΩÓYÓd GôjRh õjõY ¥QÉW ¿Éch QGPBG ‘ ¬«∏Y ºµM ó``bh .á«LQÉî∏d Gô`` jRhh AGQRƒ`` dG ó°V ºFGôL" ÜɵJQÉH ¬àfGOE’ ÉeÉY 15 øé°ùdÉH 2009 .1992 ΩÉY GôLÉJ 42 ΩGóYEG á«°†b ‘ "á«fÉ°ùf’G

."ÊÉÑdÉW ∫ÓL ¢ù«FôdG ™e ¿ƒ``Ø` WÉ``©` à` e º`` ¡` fCG hóÑj" ™``jó``H í`` °` `VhCGh á£fih ¿ÉjOQɨdG áØ«ë°üd ìɪ°ùdG Oô›h ¬©°Vh ƒg øé°ùdG ‘ ¬©e á∏HÉ≤e AGôLEÉH iôNG á«fƒjõØ∏J ."´ƒ°VƒŸG ‘ ÒÑc Qƒ£J ¢ù«d" ¬``fG õ``jõ``Y ¥QÉ``W π``‚ OÉ``jR ó``cCG πHÉ≤ŸÉH á«bGô©dG áeƒµ◊G iód á«f OƒLƒd äGô°TDƒe …G ∑Éæg ."…ódGh øY êGôaÓd ¿hójôj º¡a ¢ùµ©dG ≈∏Y" ¬fG õjõY OÉjR ±É°VCGh ."øé°ùdG ‘ ¬«∏Y AÉ°†≤dG »ë°üdG ¬©°Vh ≈∏Y Ú≤∏b Ó©a GƒfÉc ƒd" ™HÉJh GÒ°ûe ,"áeRÓdG á«ë°üdG ájÉYôdG ¬d Ghôah Gƒfɵd ΩóYh áYÉ°ùdG √òg ≈àM øé°ùdG ‘ √ódGh AÉ≤H ¿CG ¤G áØdÉfl ƒg" ™°VƒdG Gò¡H ƒ``gh ≈Ø°ûà°ùŸG ¤G ¬∏≤f ."á«dhódG ≥«KGƒŸGh ±GôYCÓd ¥QÉW áLhõd â몰S á«bGô©dG áeƒµ◊G âfÉch

áë∏°SC’ÉH ä’É«àZ’G øe áLƒe OGó¨H ó¡°ûJh ΩÉ©dG ájGóH òæe áØ°SÉædG äGƒÑ©dGh 䃰ü∏d á“ɵdG á«æeC’G ô°UÉæ©dG É¡ª¶©e ‘ âaó¡à°SGh …QÉ`` ÷G ô¡°TC’G ‘ É¡JóM äóYÉ°üJ ó``bh ,á``dhó``dG »ØXƒeh .IÒNC’G áKÓãdG ¢ù«Fôd ≥HÉ°ùdG ÖFÉædG »eÉfi ∫Éb ôNBG ¿CÉ°T ‘h ¢ù«FQ …óYÉ°ùe óMG ¿EG õjõY ¥QÉW »bGô©dG AGQRƒdG ¬¨∏HG »µdÉŸG …Qƒ``f ¬àj’h á«¡àæŸG »bGô©dG AGQRƒ``dG …OôJ ÖÑ°ùH ¬∏cƒe ìGô°S ¥ÓWÉH ôµØJ áeƒµ◊G ¿CÉH ¿G ¿ÉªY ‘ äõY ±QÉ``Y ™jóH ∫É``bh .»ë°üdG ¬©°Vh π°üJG »µdÉŸG …Qƒf AGQRƒdG ¢ù«FQ Öàµe AGQóe óMG" ôµØJ á«bGô©dG áeƒµ◊G ¿CÉ`H »æª∏©«d π«∏b πÑb »H ¬©°Vh …OôJ ÖÑ°ùH õjõY ¥QÉW »∏cƒe ìGô°S ¥ÓWÉH áeƒµ◊G ¿CG »æ¨∏HCG ∫hDƒ°ùŸG" ¿CG ±É°VCGh ."»ë°üdG ƒØ©dÉH QGôb QGó°UE’ ÉYɪàLG ó≤©J ¿G øµÁ á«bGô©dG á≤aGƒe ò``NCG ó©H ,¬≤ëH IQOÉ°üdG ΩɵM’G øY ,¬æY

(Ü ± G) -OGó¨H ∫É«àZG ÚæK’G ¢ùeG á«bGô©dG áWô°ûdG âæ∏YCG í∏°ùe Ωƒég ‘ á«bGô©dG ´ÉaódG IQGRh ‘ øcQ ó«ªY .OGó¨H ÜôZ ¿ƒdƒ¡› √òØf (Rƒ«f ájôeƒ°ùdG) ™bƒŸ áWô°ûdG ‘ Qó°üe ∫Ébh ¿ƒ∏≤à°ùj Údƒ¡› Úë∏°ùe ¿EG âfÎf’G áµÑ°T ≈∏Y øe ÚæK’G ¢ùeG ìÉÑ°U QÉædG Gƒ≤∏WCG áãjóM IQÉ«°S Oƒ©J (ƒ``æ`jQ) ´ƒ``f øe IQÉ«°S √ÉŒÉH á°TÉ°TQ áë∏°SCG á«∏NGódG IQGRƒH ΩÉ©dG ¢ûàØŸG Öàµe ‘ øcôdG 󫪩∏d ,OGó¨H ÜôZ ájôeÉ©dG á≤£æe ‘ óªfi Ú°ù◊G óÑY …òdG ,Qó°üŸG ±É°VCGh .∫É◊G ‘ ¬∏à≤e øY ôØ°SCG Ée á«æeC’G äGƒ``≤` dG ¿CG ,¬``ª`°`SG ø``Y ∞°ûµdG Ωó``Y Ö``∏`W âbƒWh ‹ó©dG Ö£dG Iô``FGO ¤EG 󫪩dG áãL â∏≤f ¬JÉ°ùHÓe áaô©Ÿ É≤«≤– âëàa ɪ«a ,çOÉ◊G ¿Éµe .√AGQh ∞≤J »àdG á¡÷Gh

≈¡àfG …ôjô◊G ∫É«àZÉH É¡d ÉæoeÉ¡JGh ÉjQƒ°S ™e AÉ£NCG ÉæѵJQG :…ôjô◊G ó©°S ‘ áeƒµ◊G á°SÉFQ ÒN’G Gòg º∏°ùJ ó©H …ôjô◊Gh ≥°ûeO ÚH ÜQÉ≤J ∫ƒ°üM ó©Hh ,2009 ∫h’G ¿ƒfÉc .…ôjôë∏d áªYGódG ¢VÉjôdGh ≈∏Y áØ«��Y á∏ªM ™«HÉ°SG òæe ˆG ÜõM ø°ûjh ∂dPh ,É¡à«bGó°üà ɵµ°ûe ,¿ÉæÑ∏H á°UÉÿG ᪵ëŸG ∫ɪàMG øY âKó– á«aÉë°U ôjQÉ≤J ¤G GOÉæà°SG »æ¶dG QGô≤dG ‘ »©«°ûdG Üõ◊G ¤G ΩÉ¡J’G ¬«LƒJ áeƒµ◊G Üõ`` ◊G Ö``dÉ``£`j É``ª`c .√Qhó`` °` `U ô``¶`à`æ`ŸG •QƒJ øY GƒKó– "QhR Oƒ¡°T" ∞∏e íàØH á«fÉæÑ∏dG ¿G ɪ∏Y ,áÁô÷G ‘ Ú«fÉæÑdh ÚjQƒ°S ÚdhDƒ°ùe ᪵ëŸG ¿G ø∏YCG Qɪ∏H ∫É«fGO ‹hó``dG ΩÉ©dG »YóŸG ádhGóàŸG Aɪ°S’G RôHCGh .Oƒ¡°ûdG A’Dƒ¡H á«æ©e ÒZ óæéŸG ,≥jó°üdG ÒgR óªfi º°SG Oƒ¡°ûdG A’Dƒ¡d .…Qƒ°ùdG ¢û«÷G ‘ ≥HÉ°ùdG

,"áeƒµ◊G ∞«dCÉJ òæe âëàa ÉjQƒ°S ™e ábÓ©dG ‘ ábÓ©dG √òg ‘ É«©bGh ¿ƒµj ¿G AôŸG ≈∏Y" ÉØ«°†e ."áæ«àe ¢ù°SG ≈∏Y É¡FÉæÑd Éæ∏Ñb øe â∏°üM AÉ£N’ ɪ««≤J ÉæjôLG" ™HÉJh ÚH äÉbÓ©dÉHh …Qƒ°ùdG Ö©°ûdÉH â°ùeh ÉjQƒ°S ™e QGPBG 14 iƒb ‘ √DhÉØ∏Mh …ôjô◊G ¿Éch ."øjó∏ÑdG »àdG ∫É«àZ’G á«∏ªY AGQh ±ƒbƒdÉH ÉjQƒ°S Gƒª¡JG ähÒH ‘ áîîØe áæMÉ°T ÒéØJ ᣰSGƒH â∏°üM …ôjô◊G ≥``«`aQ IÉ«ëH äOhCGh 2005 •ÉÑ°T 14 ‘ …Qƒ°ùdG ¢``û`«`÷G Ö``ë`°`ù`fGh .ø``jô``NBG É°üî°T 22h áæ°S ÚKÓK ¤Gƒ``M ó©H 2005 ¿É°ù«f ‘ ¿ÉæÑd øe ≈∏Y ´RÉæe ¿hO øe …Qƒ°ùdG PƒØædGh Oƒ``Lƒ``dG øe ÊÉæÑ∏dG ´QÉ``°`û`dG ø``e §¨°†H ,á«fÉæÑ∏dG á``MÉ``°`ù`dG ÉjQƒ°S Ú``H äÉbÓ©dG âæ°ù–h .‹hó``dG ™ªàéŸGh

."É¡d á©LGôe AGôLGh Qƒe’G ‘ ô¶æf ¿G Éæ«∏Yh á«°†b ‘ ô¶æJ »àdG á«dhódG ᪵ëª∏d ¿G ™HÉJh äÉeÉ¡JÉH ¬``d á``bÓ``Y ’ …ò``dG ÉgQÉ°ùe" ∫É``«`à`Z’G ᪵fih ≥«≤– ∑É``æ`g .áYô°ùàe â``fÉ``c á«°SÉ«°S ."π«dódG ‘ ’G ô¶æJ ’ ᪵ëŸG (...) ≥«≤ëàdG ‘ "QhR Oƒ¡°T" ø``Y ≈``µ`ë`j É``ª` Yh ¢UÉî°TG ∑Éæg" …ôjô◊G ∫Éb ,áÁô÷G ‘ ‹hódG ÉjQƒ°ùH iPC’G Gƒ``≤` ◊G A’Dƒ` ` gh ,≥«≤ëàdG Gƒ∏∏°V ,ó«¡°ûdG ¢ù«FôdG á∏FÉ©c ÉæH iPC’G Gƒ≤◊CGh ,¿ÉæÑdh ."ádGó©dGh á≤«≤◊G iƒ°S Ö∏£f ’ Éæf’ ÚH ábÓ©dG GƒHôN A’Dƒg QhõdG Oƒ¡°T" ±É°VCGh πeÉ©àf ¿ÉæÑd ‘ øëfh .∫É«àZ’G Gƒ°ù«°Sh øjó∏ÑdG ."É«FÉ°†b ôe’G ™e IójóL áëØ°U" ¿G ÊÉæÑ∏dG AGQRƒdG ¢ù«FQ ócCGh

(Ü ± G) -ähÒH ‘ …ôjô◊G ó©°S ÊÉæÑ∏dG áeƒµ◊G ¢ù«FQ ócCG GƒÑµJQG" Ú«fÉæÑ∏dG ¿G ÚæK’G ¢ùeG äô°ûf á∏HÉ≤e ΩÉ¡J’G" ¿Gh ,É``jQƒ``°` S ™``e "Ée ¿É``µ` e ‘ AÉ``£` NG …ôjô◊G ≥``«` aQ √ó`` `dGh ∫É``«`à`ZÉ``H É``¡`d "»°SÉ«°ùdG ."≈¡àfG" ¥ô°ûdG" áØ«ë°U ¤G åjóM ‘ …ôjô◊G ∫Ébh ÉæѵJQG É``e ¿É``µ`e ‘ øëf" á``jOƒ``©`°`ù`dG "§°Sh’G ¢ù«FôdG ∫É«àZÉH ÉjQƒ°S É檡JG ,Ée á∏Môe ‘ .AÉ£NG ,É«°SÉ«°S ÉeÉ¡JG ¿Éc Gògh ,(…ôjô◊G ≥«aQ) ó«¡°ûdG ."≈¡àfG »°SÉ«°ùdG ΩÉ¡J’G Gògh ,É¡∏ª©H Ωƒ≤Jh IOƒLƒe ᪵fi ∑Éæg" ±É°VGh

8

zπ«FGô°SEG{ ø``gGô``J Qƒ£°ùdG ÚH z≠`` jRÉ`` eG{ Ú``£`°`TÉ``f ≈``∏` Y AGƒ`` `LCG á``YÉ``°` TE’ á``HQÉ``¨` e Üô`` ©` `dG Ú`` ` H ™`` «` `Ñ` £` `à` dG É¡MÉ‚ ó©H zπ«FGô°SEGzh •É°ShC’G √òg ¥GÎ``NG ‘ ∞dÉëàd IƒYó∏d É¡°†©H ÖgPh ,Éæ∏Y ™«Ñ£àdÉH ÖdÉ£J äCGóH »àdG .zÜô©dG á¡LGƒe{ `d »∏«FGô°SEG - »¨jRÉeG ájôµ°ù©dGh á«°SÉ«°ùdG •É`` °` ShC’G π`` NGO OÉ``≤`à`YG Oƒ``°`ù`j ‘ IóëàŸG äÉj’ƒ∏d ójóL ÒØ°S Ú«©J ¿CG √OÉØe á«∏«FGô°SE’G äGQ’hódG äGQÉ«∏à ≥°ûeód ᫵jôeCG äGóYÉ°ùe Ëó≤Jh ÉjQƒ°S Üô¨dG ƒëf ó°SC’G QÉ°ûH …Qƒ°ùdG ¢ù«FôdÉH ™aó∏d á∏«°Sh ¿ƒµJ ób √OÓH ¬JÉbÓY ∂ah zπ«FGô°SEG{ ™e ¢VhÉØàdÉH ¬YÉæbE’ á∏«°Shh .ÊÉæÑ∏dG zˆG ÜõMzh ¿GôjEG ™e äGójó¡J πªM ¿ÉæÑd ܃æL Iƒ∏◊G ÚY º«fl ‘ ´Rh ¿É«H zƒæ«∏dG{ º°SÉH ±hô©ŸG »æ«£°ù∏ØdG í∏°ùŸG ìÉصdG ∫hDƒ°ùe ¤G ™e ¿hÉ©àdÉH zƒæ«∏dG{ ¿É«ÑdG º¡JG å«M ,ΩÓ°SE’G íàa πÑb øe øªMôdG óÑY ´ƒ``bh ¤EG iOCG É``‡ ÊÉæÑ∏dG ¢û«÷G äGô``HÉ``fl .¬∏à≤eh GQƒà°T Úªc ‘ √óYÉ°ùeh ¢VƒY 󫪌 QGôb ójó“ Iôµa Ió°ûH ƒgÉ«æàf ÚeÉ«æH ¢†aôj ádhÉW ≈∏Y ¿RÉe ƒHCG AÉ≤ÑH ÖZôj âbƒdG ¢ùØf ‘h ¿É£«à°S’G πãe zΩô``µ` dG ‘ á``jÉ``Z{ äÉ``à`Ø`d Ëó``≤` J ∫Ó`` N ø``e äÉ``°` VhÉ``Ø` ŸG IójóL ≥WÉæe π≤fh Ú«æ«£°ù∏ØdG iô°SC’G äÉÄe ìGô°S ¥ÓWEG »∏«FGô°SE’G ÒØ°ùdG ∫GƒbC’ É≤ah á«æ«£°ù∏ØdG á£∏°ùdG Iô£«°ùd .¿hQhG ∂jÉe ø£æ°TGh ‘ ¢†©H ™``e ä’É``°`ü`JG AGô`` LEG íàa á``cô``M ‘ äGOÉ``«`b äCGó`` H º¡ª°†d ∂dPh ,IõZ ‘ íàa øe áHô≤ŸG äÉ«°üî°ûdGh äGOÉ«≤dG ΩGQ ‘ É¡∏«µ°ûàd Ò°†ëàdG …ôéj IójóL ∫ɪYCG Ò«°ùJ áeƒµ◊ ™e äÉaÓN ÖÑ°ùH É¡∏«µ°ûJ ôNCÉJ ¿Éc ,¢VÉ«a ΩÓ°S á°SÉFôH ˆG .(íàa) ácôM IôgÉ≤dG ¢``Vô``©`e IQGOEG ¤EG IOó``°`û`e äÉ``¡`«`Lƒ``J äQó``°` U ,á«æjódG Öàµ∏d zIÎ∏a{ á«∏ªY AGô``LEÉ`H πÑ≤ŸG ÜÉàµ∏d ‹hó``dG ôgRC’G á≤aGƒe òNCG ó©H ’EG »æjO ÜÉàc …CG ™jRƒàH ìɪ°ùdG ΩóYh ÚjQÉ°ù«dG Ú``Ø`≤`ã`ŸG ¢``†`©`H ø``e á``æ`÷ π«µ°ûJ º``à`«`°`Sh .¬``«`∏`Y á©LGôŸ øjô°TÉædG OÉ``–Gh ÜÉàµ∏d áeÉ©dG áÄ«¡dÉH ÚØXƒeh ™LGôj ¿CG ádÉëà°S’ Gô¶fh ,ô°ûædG QhO øe áeó≤ŸG ÖàµdG ºFGƒb …CGôdG ¿EÉa πbCG hCG ô¡°T ∫ÓN ÖàµdG øe ±’B’G äGô°ûY ôgRC’G ÜÉàc …CG IQOÉ°üe É¡d ≥ëj »àdG áæé∏dG ∂∏àd ¿ƒµ«°S ájÉ¡ædG ‘ .¢Vô©ŸG ‘ ¬©jRƒJ ™æeh ó°V á«FGõL á«FÉ°†b iƒYóH á«°ùfƒJ áæWGƒe âeó≤J äÓØM ‘ º¡àcQÉ°ûe á«Ø∏N ≈∏Y Ú«°ùfƒJ ÚHô£e á``©` HQCG á«fhεdE’G (á«°ùfƒàdG) áØ«ë°U äô``cPh .zπ«FGô°SEG{ ‘ á«æa á«FÉ°†≤dG iƒYódG ‘ äÈàYG , á«°ùfƒàdG áæWGƒŸG ¿CG ,ó``MC’G ø°ùfi Üô£ŸG ¿CG ’EG ¬æWh ÒØ°S ƒg ¿ÉæØdG ¿CG É¡H âeó≤J »àdG …óJôj ƒ``gh zπ«FGô°SEG{ ‘ ≈æZ ÉŸ áÁôL ÖµJQCG ób ∞jô°ûdG .»°ùfƒàdG …ó«∏≤àdG ¢SÉÑ∏dG

»æª«dG øeCÓd øjô≤e ≈∏Y ¿Éë∏°ùe ¿Éeƒég äGôHÉîª∏d õcôe Üôb ájhój á∏Ñæbh ä’Éch -AÉ©æ°U ≈∏Y Úë∏°ùe Úeƒég ÚæK’G ¢ùeG ¿ƒdƒ¡› ¿ƒë∏°ùe ø°T ,IƒÑ°T á¶aÉëà ÜÉ°üf ájôjóe ‘ …õcôŸGh ΩÉ©dG øeCÓd øjô≤e øeC’G ô≤e QGƒéH ájhój á∏Ñæb äôéØfG ɪ«a ,øª«dG ¥ô°T ܃æL .OÓÑdG ܃æL ,è◊ á¶aÉëà (äGôHÉîŸG) »°SÉ«°ùdG Úë∏°ùe ¿EG ‘É``ë`°`U í``jô``°`ü`J ‘ ™``∏`£`e »``æ`Á Qó``°`ü`e ∫É`` bh ᣰSƒàŸG áë∏°SC’ÉH Úeƒég ÚæK’G ¢ùeG ôéa Gƒæ°T Údƒ¡› ájôjóe ‘ ΩÉ©dG ø``eC’Gh …õ``cô``ŸG ø``eC’G ɪg Ú«æeCG øjô≤e ≈∏Y .OÓÑdG ܃æL IƒÑ°T á¶aÉëà ÜÉ°üf »°SÉ«°ùdG øeC’G ≈æÑe §«fi ‘ ÚæK’G ¢ùeG á∏Ñæb äôéØfGh πÑb ≈æÑŸG ‘ á∏Ñæ≤dG ∫ƒ¡› í∏°ùe ≈≤dCG Éeó©H ,è◊ ‘ (äGôHÉîŸG) .QGôØdÉH Pƒ∏j ¿CG »æeG ´ÉªàLG øe äÉYÉ°S ó©H ™``bh QÉéØf’G ¿CÉ`H Qó°üŸG OÉ``aCGh ,»°Sƒ≤dG óªfi AGƒ∏dG »æª«dG á«∏NGódG IQGRh π«ch ¬°SCGôJ è◊ ‘ ∑Gô◊G) πÑb øe äòØf É¡fEG á«æª«dG äÉ£∏°ùdG âdÉb äɪég ôKG .Ú«°VÉŸG øjô¡°ûdG ióe ≈∏Y IóYÉ≤dG º«¶æJh (»Hƒæ÷G á°ù«FôdG ¥ô£dG »∏Y áªFGO äÉjQhO Ò«°ùJ »æeC’G ´ÉªàL’G ôbCGh ôWÉfl øe º¡Jɵ∏à‡h ¢SÉædG ájɪMh É¡«a Ò°ùdG ácôM ÚeCÉàd .á«eGôLE’G äÉHÉ°ü©dG ∂∏J É¡©bƒe È``Y á«æª«dG ´É``aó``dG IQGRh â``dÉ``b ,π°üàe ¥É``«`°`S ‘h ‘ ô°UÉæ©dG ó``MCG â£Ñ°V á«æeC’G Iõ``¡`LC’G ¿CG ÚæK’G ÊhÎ``µ`dE’G ¿hÉ©àdG øY ∞°ûµJ ᪡e ≥FÉKh ¬JRƒëHh ÚHCG á¶aÉëà QOƒd áæjóe ô°UÉæ©dG ø``e ∑Gô``◊G ≈ª°ùj É``eh ,Ió``YÉ``≤`dG º«¶æJ Ú``H ≥«°ùæàdGh .¿ƒfÉ≤dGh ΩɶædG øY ÚLQÉÿGh á«dÉ°üØf’G á«ÑjôîàdG òæe á«eƒj äÉ¡LGƒe øª«dG øe á«Hƒæ÷G äɶaÉëŸG ó¡°ûJh IóYÉb) º«¶àJh (»``Hƒ``æ`÷G ∑Gô`` ◊G) ´É``Ñ` JCGh ¢û«÷G Ú``H øjô¡°T .ÚÑfÉ÷G øe äGô°û©dG πà≤e øY äôØ°SCG (Üô©dG IôjõL ‘ OÉ¡÷G

ójhõJ ≈∏Y ô°üe QÉÑLEÉH áÑdÉ£e …ôFGõ÷G RɨdÉH IõZ ÉØ°U -ôFGõ÷G ôjó°üJ øgôH ÉgOÓH áeƒµM ájôFGõ÷G á°†¡ædG ácôM âÑdÉW ´É£b ¿Éµ°S äÉ«LÉM øjƒ“ ¿Éª°†H IÒNC’G ΩGõàdÉH ô°üe ƒëf RɨdG ÖFÉædG ¬¡Lh s …ƒØ°T ∫GDƒ°S ‘ ácô◊G äÈ``Yh .IOÉ``ŸG √òg øe IõZ ,»Ø°Sƒj ∞°Sƒj …ô``FGõ``÷G ºLÉæŸGh ábÉ£dG ôjRƒd »ÑjóM óªfi ÉgQhóH Ωƒ≤J »àdG ô°üŸ …ôFGõ÷G RɨdG ôjó°üJ øe É¡HGô¨à°SG øY .IõZ ´É£b ¿Éµ°S øY ¬©æ“ ÚM ‘ ,"π«FGô°SEG" ƒëf √ôjó°üàH √òg ∫ƒ``M ¢``TÉ``≤`æ`dG í``à`a IQhô``°` V ¤EG á``eƒ``µ`◊G »``Ñ`jó``M É`` YOh ÊÉ©J »àdG ,áægGôdG ΩÉjC’G ‘ á°UÉNh ,…ô°üŸG ∂jô°ûdG ™e á«°†≤dG IQõ› á«Ø∏N ≈∏Y ,á≤fÉN á«dhO ádõYh •ƒ¨°V øe "π«FGô°SEG" É¡«a π«°UÉØJ ø``Y ∫GDƒ`°`ù`dG ÖMÉ°U ∞°ûch .∫É``b ɪc .á``jô``◊G ∫ƒ``£`°`SCG ô©°S ¿CG ¤EG QÉ°TCG å«M ,ô°üŸ Qó°üŸG …ôFGõ÷G RɨdG ∫ƒM ,IÒãe ƒgh ,ôFGõ÷G ‘ ≥Ñ£ŸG ô©°ùdG øe ÒãµH π``bCG ô°üà RɨdG IQhQÉ``b ™HQ øe ÌcCG ¿ƒ©aój ’ Ú«∏«FGô°SE’G ¿CG ÚM ‘ ,Q’hO ∞°üf ∫OÉ©j GQ’hO 15 ¿ƒ©aó«a IõZ ´É£b ¿Éµ°S ÉeCG ,RÉZ IQhQÉ``b πc øY Q’hO ÚeCÉJ á«dhDƒ°ùe ájô°üŸG äÉ£∏°ùdG ÖFÉædG πªMh .RÉZ IQhQÉ``b πµd »∏«FGô°SE’G ¿É«µdG ™e ÉeÉ“ ¬∏©ØJ ɪc ,RɨdG øe IõZ ´É£b äÉ«LÉM Ö°ùM .QÈ``e …CÉ`H …ô°üŸG ±ô£dG èéëàj ’ ≈àM ô©°ùdG ¢ùØæHh .√ÒÑ©J


9

á«æ«£°ù∏a ¿hDƒ°T

(1349) Oó©dG - (17) áæ°ùdG - Ω ( 2010) ∫ƒ∏jCG (7) AÉKÓãdG

¢SÉÑY ™ªŒ áªb á∏àëŸG ¢Só≤dÉH ƒgÉ«æàfh ácQÉ°ûà ∫ƒ∏jCG ∞°üàæe π°ûà«eh ¿ƒàæ«∏c

»æ«£°ù∏a ¿ƒ«∏e ™HQ øe ÌcCG ≈°übC’G óé°ùŸG ‘ Qó≤dG á∏«d ¿ƒ«ëj

ÉØ°U -á∏àëŸG ¢Só≤dG ∞jQÉ©e á``Ø`«`ë`°`U â``Ø`°`û`c øY Ú`` `æ` ` K’G ¢`` ù` ` eG á`` jÈ`` ©` `dG áæjóe ‘ ó≤©à°S áÑ≤Jôe áªb ô¡°ûdG ∞°üàæe á∏àëŸG ¢Só≤dG ¢ù«FôdG á`` cQÉ`` °` `û` `à …QÉ`` ` ` `÷G á«LQÉÿG IôjRhh ¢SÉÑY Oƒªfi ,¿ƒàæ«∏c …QÓ``«` g á``«` µ` jô``eC’G ¢UÉÿG »`` µ` `jô`` eC’G çƒ`` ©` `Ñ` `ŸGh .π°ûà«e êQƒL AÉ≤∏dG ¿CG áØ«ë°üdG äô``cPh ó©H á∏àëŸG ¢``Só``≤`dG ‘ ó≤©«°S Ωô°T ‘ AÉ``ª` Yõ``dG AÉ``≤`d ø``e Ωƒ``j .ájô°üŸG ï«°ûdG ¢ù«FQ Öàµe ¿CG ¤EG âàØdh AÉ≤d ≈``¨`dCG »``∏`«`FGô``°`SE’G AGQRƒ`` dG ≥jôØdG ¢``ù` «` Fô``d ¬`` d É``£`k `£` fl ≥ë°SG ¢``VhÉ``Ø` ŸG »``∏` «` FGô``°` SE’G »æ«£°ù∏ØdG √Ò``¶`f ™``e ƒµdƒe GQô≤e ¿É`` ` ch äÉ``≤` jô``Y Ö``FÉ``°` U ¿CG ó``©`H ∂`` dPh ,É``ë` jQCG ‘ Ωƒ``«` dG .AÉ≤∏dG ôeCG ¿ƒ«æ«£°ù∏ØdG Üô°S »cÒeC’G ¢``ù`«`Fô``dG ø``∏` YCGh ¢†«HC’G â«ÑdG ‘ É``eÉ``HhCG ∑GQÉ``H ±ÉæÄà°SG »°VÉŸG ¢ù«ªÿG ôéa á£∏°ùdG ÚH Iô°TÉÑŸG äÉ°VhÉØŸG .Ú«∏«FGô°SE’Gh á«æ«£°ù∏ØdG »ª°SôdG çóëàŸG ø∏YCG ɪc ájô°üŸG á``«`LQÉ``ÿG IQGRh º°SÉH √OÓH ¿CG »`` cR ΩÉ``°` ù` M Ò``Ø`°`ù`dG á«fÉãdG á`` dƒ`` ÷G ∞``«`°`†`à`°`ù`à`°`S á«æ«£°ù∏ØdG äÉ``°` VhÉ``Ø` ŸG ø`` e Ωô°T á``æ` jó``e ‘ á``«` ∏` «` FGô``°` SmE’G .…QÉ÷G ∫ƒ∏jCG 14 Ωƒj ï«°ûdG

Ú«∏«FGô°SEG ÚjóæL áHÉ°UEG Iƒ°ùæ∏b ‘ QÉf ¥ÓWEÉH ä’Éch -á∏àëŸG ¢Só≤dG Ú«∏«FGô°SEG Ú«Wô°T ¿CG "äƒfôMCG 䃩jój" áØ«ë°U äô``cP ∫ɪ°T Iƒ°ùæ∏b á``æ`jó``à QÉ``f ¥Ó`` WEG ‘ Ú``æ` K’G ¢``ù`eG ô``¡`X É``Ñ`«`°`UCG .48 ΩÉY á∏àëŸG »°VGQC’G .çOÉ◊G ∫ƒM π«°UÉØàdG øe Gkójõe áØ«ë°üdG ôcòJ ⁄h ¿ƒ∏≤à°ùj GƒfÉc Oƒæ÷G ¿CG á«∏«FGô°S’G áWô°ûdG QOÉ°üe äOÉaCGh GORÉe ´ƒf øe IQÉ«°S º¡H â≤◊ ÉeóæY ,ÊóŸG …õdG ¿ƒ°ùÑ∏jh IQÉ«°S QÉædG É¡∏NGóH øe ¢UÉî°TCG ≥∏WCG º¡JQÉ«°S øY äRhÉŒ ¿CG ó©Hh ,625 øY ôØ°SCGh ,áÑ«£dGh Iƒ°ùæ∏b ájôb ÚH ´QÉ°ûdG ≈∏Y ÉgÒ°S AÉæKCG ∂dPh ÚªLÉ¡ŸG IQÉ«°S äP’ ɪ«a ,Ú∏àëŸG Oƒæ÷G øe ÚæKG áHÉ°UG ∂dP .¿ÉµŸG øe QGôØdÉH ¢û«Lh á``Wô``°`û`dG ø``e IÒ``Ñ`c äGƒ`` b ¿CG QOÉ``°`ü`ŸG √ò``g â``aÉ``°` VCGh ,™bƒŸG ¤G âYôg ±É©°S’G øe äGóMh ∂dòch »∏«FGô°SE’G ∫ÓàM’G ÉHÉ°S QÉ``Ø`c áæjóe ‘ Ò``FÉ``e ≈Ø°ûà°ùe ¤G ÚHÉ°üŸG π≤f ” å«M ¢û«Lh áWô°ûdG äGƒb Ωƒ≤J ÚM ‘ ,ᣫ°ùÑdÉH ɪ¡MGôL âØ°Uhh .ÚªLÉ¡ŸG øY åëÑdÉH ∫ÓàM’G …ôµ°ù©dG ìÉ``æ` ÷G ΩÉ``°`ù`≤`dG ø``jó``dG õ``Y ó«¡°ûdG Ö``FÉ``à`c äò``Ø` fh √ÉŒÉH QÉf ¥ÓWEG äÉ«∏ªY çÓK ¢SɪM á«eÓ°S’G áehÉ≤ŸG ácô◊ ´ƒÑ°SC’G á«Hô¨dG áØ°†dÉH ˆG ΩGQh π«∏ÿG »àæjóe ‘ ÚæWƒà°ùŸG .øjôNBG á©Ñ°S áHÉ°UEGh ÚæWƒà°ùe á©HQCG πà≤e øY äôØ°SCG ,»°VÉŸG

AÉHô¡µdÉH É≤©°U »æ«£°ù∏a ÜÉ°T IÉah ô°üe ™e Ohó◊G ≈∏Y ≥Øf πNGO Ü .± .CG -IõZ §«fi ‘ ∫ÓàM’G áWô°T É¡à°Vôa á∏àëŸG ¢Só≤dG ‘ âÑ°üf å«M ,¬∏NGóe óæYh ∑QÉÑŸG ≈°übC’G óé°ùŸG äÉÑcôŸG ™æe â∏°UGhh áÁó≤dG Ió∏ÑdG ábRCG ‘ õLGƒ◊G ‘ â≤bO ɪc ,É¡YQGƒ°T ‘ ±ƒbƒdG øe á«æ«£°ù∏ØdG â©æeh .óé°ùŸG ¤EG º¡dƒNO â∏bôYh Ú∏°üŸG äÉjƒg »æWGƒe Éjóæ∏b õLÉM ≈∏Y IóLGƒàŸG ∫ÓàM’G äGƒb øe (ÉeÉY 50) øY ºgQɪYCG π≤J ø‡ á«Hô¨dG áØ°†dG ó¡°ûjh .Qó≤dG á∏«d AÉ«ME’ ≈°übC’G óé°ùª∏d ∫ƒ°UƒdG ≈¡àfG å«M áØ°†dG √ÉŒÉH ᣰûf ácôM Éjóæ∏b õLÉM .Qó≤dG á∏«d AÉ«MEG øe ¢ùeG ìÉÑ°U ¿ƒ∏°üŸG

∂dPh ,Ú∏°üŸG óaGƒJ ÖÑ°ùH Gkójó°T É``ek É``MORG äó¡°T .ÚæK’G ¢ùeG ôéa IÓ°U AÉ¡àfG ≈àM ∞bƒ∏d ≈``°` ü` bC’G á``°`ù`°`SDƒ`e äó`` `cCG ,É``¡`à`¡`L ø``e QÉ£aE’G GƒdhÉæJ ºFÉ°U ∞dCG 130 øe ÌcCG ¿CG çGÎdGh 35 øe ÌcCG âeób É¡fCG áë°Vƒe ,óé°ùŸG äÉMÉ°S ‘ ‘ Úص੟Gh ÚªFÉ°ü∏d Qƒë°Sh QÉ``£`aEG áÑLh ∞``dCG á∏aÉM 200 ø``e Ì``cCG ¥QÉ``«`Ñ`dG á°ù°SDƒe äÒ``°`S Ú``M πNGódG ¿ó``eh iô``b ™«ªL øe ¥QÉ«ÑdG IÒ°ùe ÈY .»æ«£°ù∏ØdG ógÉ°ûJ IOó°ûeh IÒÑc ájôµ°ùY äGõjõ©J âdGR Éeh

IÒNC’G áØ°†dG äÉ«∏ªY :∑GQÉH πÑb øe ¬°†îf ⁄ QÉÑàNG ‘ Éæ©°Vh zÒ£N çóM{

π«Ñ°ùdG –á∏àëŸG ¢Só≤dG ‘ Qó≤dG á∏«d »æ«£°ù∏a ¿ƒ«∏e ™HQ øe ÌcCG É«MCG äRõY ɪ«a ,á∏àëŸG ¢Só≤dG ‘ ∑QÉÑŸG ≈°übC’G óé°ùŸG ájôµ°ù©dG É¡JGAGôLEG øe »∏«FGô°S’G ∫ÓàM’G áWô°T .Ú∏°üŸG ∫ƒ°Uh á∏bô©d áæjóŸG ‘ ¤EG óaGƒàdÉH GhCGó``H Ú∏°üŸG ¿CG ¿É«Y Oƒ¡°T OÉ``aCGh ¢Só���dG ‹É``gCG ø``e ó``MC’G ôéa äÉYÉ°S òæe óé°ùŸG ‹ÉgCG ø``e ∫ƒ``Nó``dG ´É``£`à`°`SG ø``eh π``à`ë`ŸG π``NGó``dGh áÁó≤dG Ió``∏`Ñ`dG á`` bRCG ¿CG Úæ«Ñe ,á``«`Hô``¨`dG áØ°†dG

¢ùeCG ó¡°ûà°SG É«æ«£°ù∏a ÉHÉ°T ¿G »æ«£°ù∏a »ÑW Qó°üe OÉ``aG ájô°üŸG á«æ«£°ù∏ØdG Ohó◊G ≈∏Y ≥Øf πNGO AÉHô¡µdÉH É≤©°U ÚæK’G .IõZ ´É£b ܃æL íaQ ‘ ôª©dG øe ≠dÉÑdG π£°S’G Oƒªfi óªMG ¿G" »Ñ£dG Qó°üŸG ∫Ébh AGôL ó¡°ûà°SG IõZ ´É£b ܃æL ¢ùfƒj ¿ÉN áæjóe ¿Éµ°S øe ÉeÉY 25 Éë°Vƒe "ô°üe ™e Ohó◊G ≈∏Y ≥Øf πNGO á«FÉHô¡c á≤©°üd ¬°Vô©J .íaQ áæjóe ‘ "QÉéædG ∞°Sƒj ƒHG" ≈Ø°ûà°ùe ¤G π≤f ó«¡°ûdG ¿G .≥ØædG πNGO πª©j ¿Éc »æ«£°ù∏ØdG ¿G ¿É«Y Oƒ¡°T ôcPh äÉÄe ô°ûàæj »àdG ¥ÉØf’G ‘ QGôªà°SÉH á૪ŸG çOGƒ◊G QôµàJh øe ±’G Ió``Y É¡«a π``ª`©`jh …Ohó`` `◊G §``jô``°`û`dG ∫ƒ``W ≈``∏`Y É¡æe .…ô°üŸGh »æ«£°ù∏ØdG íaQ …ô£°T ÚH Ú«æ«£°ù∏ØdG

á«eÓ°SEG á«HôY á«dhDƒ°ùe IõZ QÉ°üM :ô£b ÒeCG ."Ú£°ù∏a ‘ á«îjQÉàdGh äGójó¡àdG á``≤`«`≤`M ∫ƒ`` `M ∫GDƒ` `°` `S ≈``∏` Y √OQ ‘h π∏b ,¿GôjEG ‹EG áHô°V ¬«LƒàH ᫵jôeC’Gh á«∏«FGô°SE’G ‘" :ÓFÉb ,äGójó¡àdG √òg ᫪gCG øe OÉ‚ ¢ù«FôdG ʃ«¡°üdG ¿É«µ∏d ™«°VGƒeh äÉMhôWCG ∑Éæg ΩÉjC’G √òg áZQÉa É¡fCÉH iô``f äGójó¡J ∫hÉæàJ IóëàŸG äÉ``j’ƒ``dGh ."¿ƒª°†ŸGh iƒàëŸG äGójó¡J …CG øe Ú≤∏b Éæ°ùd øëf" OÉ‚ ±É°VCGh Ú£°ù∏a ‘ …ôéj Ée AGREG ¿ƒ≤∏b øëf øµdh ,¿GôjEG ó°V IOÉHEÓd ¢Vô©àJ ܃``©`°`T å``«`M ¿É``à`°`ù`fÉ``¨`aCGh ¥Gô``©` dGh øe ™``jhÎ``dGh QÉ°ü◊Gh ™jƒéàdGh πà≤dGh ójô°ûàdGh ."∫ÓàM’G äGƒb πÑb

âdhÉæJ OÉ‚ ¢ù«FôdG ™e ¬JÉKOÉfi ¿CG ¤EG QÉ°TCGh ∑ΰûŸG ΩÉ``ª`à`g’G äGP á``eÉ``¡`dG ÉjÉ°†≤dG ø``e ó``jó``©`dG óe ádÉM øe É¡jΩj Éeh á≤£æŸG ´É°VhCÉH É¡æe ≥∏©àŸGh .á«°SÉ«°S äÉHPÉŒ øe √ó¡°ûJ Ée Aƒ°V ‘ QòLh ∞∏àfl ≈∏Y äõcôJ äÉãMÉÑŸG ¿EG" :ÒeC’G ±É°VCGh ,á«æ«£°ù∏ØdG á«°†≤dG É¡àeó≤e ‘h á«eÓ°SE’G ÉjÉ°†≤dG ≈∏Y É¡à«dhDƒ°ùe ™≤J á«HôY á«eÓ°SEG á«°†b »g »àdG .∫Éb ɪc ."áaÉc Úª∏°ùŸGh Üô©dG ≥JÉY á«°†≤dG" ¿EG :ÊGô`` jE’G ¢ù«FôdG ∫É``b ,¬ÑfÉL ø``e ÉæeɪàgÉH ≈¶–h Éæ≤∏≤J »àdG á«°†≤dG »g ,á«æ«£°ù∏ØdG QÉ°ü◊Gh ó``jô``°`û`à`dG ¤EG Ö©°T ¬``«`a ¢``Vô``©`à`j â``bh ‘ á«eÓ°SE’G ⁄É©ª∏d ójƒ¡Jh ájƒ¡∏d ô¡°Uh ™jƒéàdGh

ÉØ°U -áMhódG ¿EG" :ÊÉK ∫BG áØ«∏N øH óªM ï«°ûdG ô£b ÒeCG ∫Éb á«dhDƒ°ùe äGƒæ°S ™HQCG òæe ¢VhôØŸG IõZ ´É£b QÉ°üM ."á«eÓ°SEGh á«HôY ∑ΰûe »Øë°U ô“Dƒe ∫ÓN -áØ«∏N øH ôµ°Th É«côJh ¿GôjEG - ô£b ‘ OÉ‚ óªMG ÊGôjE’G ¢ù«FôdG ™e .IõZ øY QÉ°ü◊G ∂Ød ófÉ°ùŸGh ºYGódG ∞bƒŸG ≈∏Y ΩÓ°ùdGh øeC’G ≥«≤– ≈∏Y πª©dG IQhô°V ≈∏Y ócCGh äGôKDƒŸG øe É¡°ü«∏îJh á«eÓ°SE’G ܃©°û∏d QGô≤à°S’Gh .É¡JÉ«M QÉ°ùe ‘ á«Ñ∏°ùdG

¢Só≤dG ÜGƒf ¢SɪàdG ‘ ô¶æJ á«dÓàM’G É«∏©dG ᪵ëŸG áæjóŸG øe ºgOôWh º¡àeÉbEG Öë°S QGôb ó°V ∂dP äGƒæ°S IóY òæe ¬°†îj ⁄ QÉÑàNG ‘ ¬∏ªcCÉH ™°VƒdGh ájɨ∏d á``FOÉ``g âfÉc IÒ`` NC’G IÎ``Ø`dG ¿CG .¬dƒb ≥ah “»Ñ°ùf πµ°ûH ô≤à°ùe É¡«a »æeC’G πª©j ∫Ó`` à` `M’G ¢``û`«`L ¿CG ∑GQÉ`` ` H í`` °` `VhCGh »∏NGódG äGQÉ`` Ñ` î` à` °` S’G RÉ`` ¡` `L ™`` e ¿hÉ``©` à` dÉ``H Úà«∏ª©dG …òØæe ájƒg ∞°ûc ≈∏Y “∑ÉHÉ°ûdG” Óªfi óYÉ°üàdG ø``e ájôµ°ù©dG çGó`` MC’G ™æeh á«dhDƒ°ùe “¢SɪM” á«eÓ°SE’G áehÉ≤ŸG ácôM çGó`` `MC’G ó«©°üàH á``«`°`SÉ``«`°`ù`dG Oƒ``¡` ÷G á∏bQ” .√ÒÑ©J óM ≈∏Y “ájôµ°ù©dG

¢SôH ¢Sób - Iô°UÉædG ¿CG ∑GQÉH Oƒ¡jG »∏«FGô°SE’G ¢û«÷G ôjRh ócCG GOóY GôNDƒe âaó¡à°SG »àdG á«dƒ£ÑdG äÉ«∏ª©dG »g ˆG ΩGQh π«∏ÿG »àæjóe ‘ ÚæWƒà°ùŸG øe »æeC’G QGô≤à°S’G ≈∏Y ÉÑ∏°S ôKDƒJ IÒ£N çGóMCG” .“á«fÉ£«à°S’G πàµdG ‘ øY »∏«FGô°SE’G ∫ÓàM’G ¢û«L áYGPEG â∏≤fh ‘ â©bh »àdG IÒ``NC’G çGó``MC’G ¿EG” ¬dƒb ∑GQÉ``H ¿É£«à°S’G ™°†Jh IÒ£N çGóMCG øY IQÉÑY áØ°†dG

á«©ªL øe ÒcÉj ¿GO »eÉëŸGh ,øjQÉÑL .øWGƒŸG ¥ƒ≤M ô¡°T ‘ â``MÉ``JCG ó``b ᪵ëŸG â``fÉ``ch "ádGóY" õcôe øe πµd 2006 ∫hCG ¿ƒfÉc ɪ¡Øbƒe Ëó≤J øWGƒŸG ¥ƒ≤M á«©ªLh ÉŸ ∂`` `dPh ,á``«`°`†`≤`dG √ò`` g ø``e ʃ``fÉ``≤` dG äÉHƒ©°Uh äÉ«dɵ°TEG øe á«°†≤dG ¬∏ª– .πÑb ø``e ᪵ëŸG É``¡`dhGó``à`J ⁄ á«FóÑe QGôb ¿CG ɪ¡Øbƒe ‘ ¿Éà°ù°SDƒŸG âë°VhCGh …Qƒà°SódG ≥◊ÉH ¢ùÁ á«∏NGódG ô``jRh AÉ≤ÑdG ‘ »``©`jô``°`û`à`dG ¢``ù`∏`é`ŸG AÉ``°` †` YC’ ¢Vô©àdG ¿hóH º¡æWh ‘ ¢û«©dG á∏°UGƒeh øY ¿É``°`ù`fEG …CG OÉ``©`HEG ¿CGh ,OÉ``©` HE’G ô£ÿ ¬bƒ≤ëH ¢``ù`Á »©«Ñ£dG ¬``à` eÉ``bEG ¿É``µ` e á«°üî°ûdG ¬àjôMh ¬àeGôch ájQƒà°SódG AÉ°†YCG ≥ëH ôjRƒdG QGôb ¢ùÁh ,¬cÓeCGh .º¡JÓFÉY ∞æc ‘ ¢û«©dG ‘ ¿ÉŸÈdG

º¡«≤ÑJh ,ÚæWGƒe çÓãd á``eÉ``bE’G ≥``M á«fƒ«¡°üdG äGójó¡àdG π°ù∏°ùe øe GkAõL .¢Só≤dG ‘ »æ«£°ù∏ØdG OƒLƒ∏d Öë°S á«°†b ¿CG ≈∏Y ¿ƒ£Y Oó``°`Th ó°V kÉMÓ°S ¿ƒµJ ød OÉ©HE’Gh äÉ«°ùæ÷G ʃ«¡°üdG ∫ÓàM’G √ô¡°ûj Ú«æ«£°ù∏ØdG º¡MÉØc á∏°UGƒe øe º¡©æŸ º¡gƒLh ‘ ¿Éc GPEG" :Ó`k `FÉ``b ,¬`` fGƒ`` YCGh π``à`ë`ŸG ó``°`V ¢Só≤dG IOƒ©d kÉæªK ÉfOôWh ÉæàeÉbEG Öë°S ‘ kÉ` °` UÉ``°` UQ ø``µ`æ`∏`a Ú``£`°`ù`∏`a ô`` jô`` –h áÑ«côJ á«°†≤dG ‘ ô¶æJh ."QGƒãdG ¥OÉæH É«∏©dG ᪵ëŸG á°ù«FQ øe áfƒµe á«FÉ°†b ,¿Éª∏Lƒa …RƒY »°VÉ≤dGh ,¢û«æ«H âjQhO øY ™aGΫ°Sh ,QhDhÉ`` f ΩÉ``jô``e á«°VÉ≤dGh ¢Sɪàd’G Éeó≤e ᪵ëŸG ΩÉ`` eCG ÜGƒ``æ` dG ,»ª°SGƒb …OÉah ,…ó©°S áeÉ°SCG ¿É«eÉëŸG ø°ùM »eÉëŸG ádGóY ΩÉY ôjóŸ áaÉ°VE’ÉH

á°Uôa AÉ£YE’ ;É¡«∏Y √OQ AÉ``YO’G Ωó≤j QGô≤dG ‘ âÑdG ¿EG å«M ,»°SÉ«°ùdG QGƒë∏d IOGQE’ÉH §ÑJôe á«°†≤dG √ò¡d »FÉ°†≤dG ¢†aQ ¿C’ ;∫ÓàM’G áeƒµ◊ á«°SÉ«°ùdG AɨdEG »æ©j ᪵ëŸG ºµëH ô``jRƒ``dG QGô``b ¿C’ ;Éæ≤ëH kÉ`≤`M’ QOÉ°üdG OÉ``©`HE’G QGô``b íÑ°ü«°S á``dÉ``◊G √ò``g ‘ á``eÉ``bE’G Öë°S »¡æj É``‡ ,¿ƒ``fÉ``≤`dG ≈∏Y kÉ`jó``©`Jh kÉØ°ù©J .Éæ°VQCG ‘ Éæ«≤Ñjh á«dÉ◊G Éæà«°†b ¢`` UÉ`` N å`` `jó`` `M ‘ ¿ƒ`` `£` ` Y É`` ` ` ` YOh êhôî∏d á«æ«£°ù∏ØdG IOÉ«≤dG "π«Ñ°ùdG"`H QhÉ– »àdG á«ãÑ©dG äÉ°VhÉØŸG ¥RCÉ`e øe ≈∏Y ä’RÉ``æ` à` dG ¬``d Ωó``≤` Jh ,É``¡`«`a π``à`ë`ŸG ,á«æ«£°ù∏ØdG â``HGƒ``ã`dGh ¥ƒ``≤`◊G ÜÉ°ùM ¥ƒ≤M Iô°UÉæeh ,á«Ñ©°ûdG IóYÉ≤∏d IOƒ©dGh iƒ°S Éæd Ö∏Œ ⁄ äÉ°VhÉØŸG ¿C’ ;Ö©°ûdG ó«©J ’ »àdG √òg äÉ°VhÉØe …CÉa ,ÜGôÿG

ø°ùfi Oƒ¡Y- π«Ñ°ùdG É«∏©dG á«fƒ«¡°üdG á``ª`µ`ë`ŸG äó``≤` Y ¢SɪàdG ‘ ô¶æ∏d á°ù∏L ,Ú``æ`KE’G ¢``ù`eCG »æ«£°ù∏ØdG »©jô°ûàdG ¢ù∏éŸG AÉ``°`†`YCG óªMCGh ,ÒW ƒHCG óªfi ¢Só≤dG ¿Éµ°S øe ôjRƒ∏d áaÉ°VE’ÉH ,íWƒW óªfih ,¿ƒ£Y áaôY ƒ``HCG ódÉN ¢Só≤dG ¿hDƒ°ûd ≥HÉ°ùdG ʃ«¡°üdG á``«` ∏` NGó``dG ô`` `jRh QGô`` `b ó``°` V áæjóŸG ø``e º`` gOô`` Wh º``¡` à` eÉ``bEG Ö``ë`°`S ÖFÉædG ∫Éb √QhóH .2006 ΩÉ©dG ‘ QOÉ°üdG ¿EG ¿ƒ£Y óªMCG OÉ©HE’ÉH Oó¡ŸG »°Só≤ŸG »gh ,2006 ΩÉ©dG òæe á∏LDƒe á°ù∏÷G √òg á«°†b ‘ á«°SÉ«°ùdG äÉehÉ°ùŸG øe Aõ``L ô¡°T Ióe Ωƒ«dG É¡∏«LCÉJ ” ó≤a ,¢Só≤dG äÉ°üî∏e ´É``aó``dG »``eÉ``fi Ëó``≤`J Ú``◊ ∂dP ø``e ô``¡`°`T ó``©` Hh ,á«°†≤∏d Ió``jó``L

º¡FÉæHCG IÉfÉ©e ™e kÉæeÉ°†J

ó«©dG á∏«d Ú°†≤j Iõ``Z iô`°SCG äÉ`¡eCG ...AGô`©dG ‘ É«fódG ÚæëHh º¡FÉæHCG äɵë°Vh äGƒ°UCG iô°SC’G .ÚÑ÷G ≈∏Y º°ùJôJ áfƒ`æM äÓÑ≤d qø≤à°ûj Ò°SC’G ΩCG ±Î``©`J É¡Jƒ°U ìÈ``j ’ ≈``°`SCÉ`Hh Ö«∏°üdG ô``≤`e ¤EG É``¡`HÉ``gP ¿CG á``dÉ``jQ ƒ`` HCG ó``dÉ``N ≥aóJ ΩÉ``eCG AGõ``Yh iƒ∏`°S ¿ƒµ«°S ∑Éæg É¡à«Ñeh â«ÑdG ‘" :âcQó`à°SGh »°VÉŸG Qƒ°Uh äÉjôcòdG Óa ..."ódÉN"`H Êôcòj A»°T πc ó«©dG á∏«d ."..Úæ◊Gh ¿õ◊G Ió°T øe ∂°SÉ“CG OÉcCG ΩCG âæ“ ⁄C’G äGÈæH ¿ƒé©ŸG É`¡ãjó`M ‘h IÉfÉ©e ¤EG ⁄É©dG ô`¶æj ¿CG OhQÉH ¢SQÉa Ò°SC’G .º`¡jhP äÉHGòYh iô°SC’G ≈°Sƒe Ò``°`SC’G Ió``dGh ƒYóJ IÓ`°U π`c ‘h ¿CGh iô`` ` ` °` `SC’G ™``«` ª` L ô`` °` `SCG ∂``Ø` æ` j ¿CG …hó`` ` H ¿CGh äƒ`` ` ŸG ¿ƒ``é`°`S GhQOÉ`` ¨` `jo h á``jô``◊É``H Gƒ``ª`©`æ`j É¡∏fi π– ¿CG ¿hO É¡fɵe ‘ áeÉ°ùàH’G ≈≤ÑJ .´ƒeódG

äÉ¡eCG ™e øeÉ°†àdÉH ∞jô°Th ôM πch ¿É°ùfE’G √òg ¬∏ª– ÉŸ ΩÉ°üàY’G ‘ ácQÉ°ûŸGh iô``°`SC’G ,kGOÉ©HCGh kÉfɵeh kÉfÉeR ,᫪gCGh ájõeQ øe Iƒ£ÿG .ó«©dG á∏«d ‘ ¤EG á«fÉ°ùfE’Gh á«bƒ≤◊G äÉ°ù°SDƒŸG É``YOh äÉ¡eC’G á°UÉN iô°SC’G …hPh ‹ÉgCG IÉfÉ©e RGôHEG . qøgOÉÑcCG äGò∏a AÉ≤∏d kÉbƒ°T qøbôëàj »JGƒ∏dG êQÉfl iƒ`°S ∞``dCÉ`J ¬``JGÈ``f ó©J ⁄ m䃰üH â≤ØJG É`¡fEG ≥«bQG ∫ɪL Ò°SC’G ΩCG âdÉb ¿õ◊G Ö«∏°üdG ô≤e ‘ â«Ñª∏d äÉ¡eC’G øe ójó©dGh »g ¿ƒé°ùdG πNGO ºgO’hCG IÉfÉ©Ã Qƒ©°ûdG πLCG øe º©`W ó«©∏d ¿ƒµj ød" :â``aOQCG ¥ƒæfl m䃰üHh É¡ª©W ó«©dG π«°UÉØJ πch iƒ∏◊Gh ...º`¡fhóH ."..ô`eo Úæ◊G Êó°ûjh äÉ¡eCG ó≤àØJ ΩÉY πc ɪch ó`«©dG ìÉÑ°U ‘h

."ÜGò©dG ´GƒfCG ≈°ùbC’ QÉ¡f π«d ¿ƒ°Vô©àj äÉ¡eC’G ôLÉæM ™ØJΰS º¡eÉ°üàYG ‘h äGQÉjõdG èeÉfôH ™æe ≈∏Y kGQɵæà°SGh nÉÑ°†Z kÉ«dÉY .á`«dÉààe ΩGƒYCG á`©HQCG òæe òæeh äQô`` b ó``b ∫Ó``à` M’G á``eƒ``µ`M â``fÉ``ch ¿GôjõM ∞°üàæe "§«dÉ°T OÉ©∏L" …óæ÷G ô°SCG ,Iõ`Z iô``°`SCG ‹É``gCG äGQÉ`` jR èeÉfôH ∞``bh 2006 á«∏fi á«bƒ≤M äÉ°ù°SDƒe äÉLÉéàMG í∏ØJ ⁄h .ÉgQGôb øY "π«FGô°SEG" »æãH á«dhOh ô`eo É¡ª©W QGR äÉ¡eC’G ΩÉ°ü`àY’ äGÒ°†ëàdG ¥É«°S ‘h "áfhóªM âaCGQ" äÉ°SGQó∏d iô°SC’G õcôe ôjóe É¡JƒYód ´É£≤dG ‘ á«eÓYE’G äÉ°ù°SDƒŸG øe kGOóY .çó◊G á«£¨J ¤EG kÉ©«ªL "π«Ñ°ùdG" π`°Uh m¿É«H ‘ áfhóªM ÖdÉWh ¥ƒ≤Mh iô°SC’G ∫É› ‘ Ú∏eÉ©dG ¬`æY ák î°ùf

¿ƒ`é°S øe ºgOÉÑcCG äGò∏a ìGô°S ¥ÓWEG πLCG øe .á«∏«FGô°SE’G 䃟G !?ó`«Y …CG ºgQƒ`°†Mh á`` `Ñ`MC’G ¿hO π`ëj mó`«Y ΩÉ`` eCGh ¥ô£«°S ìm ô`` ` a ø``Y º``«` gGô``HEG ΩCG ∫AÉ°ùàJ Üò``©` dG ΩÓ`¶dG ‘ ™Ñ≤j »æHGh kÉeÉY 17 øe ÌcCG" :É¡HÉH …CG ø©a ..(IÉ«◊G ióe ¬«∏Y øé°ùdÉH Ωƒµfi) ≈∏Y º°ùJΰS »àdG √òg IOÉ©°S …CGh çóëàf ó`«Y ."ÉægƒLh º«gGôHEG ΩCG äqó` cCG "π«Ñ°ùdG"`d É¡ãjó`M ‘h øe iô``°` SC’G äÉ``¡` eCG äGô``°`û`Yh »``g â``¡`à`fG É``¡` fCG ô≤e ‘ ΩÉ``°`ü`à`Y’G π`` LC’ áØ㵟G äGÒ``°`†`ë`à`dG ô`£ØdG ó``«` Y ∫ƒ`` ∏` M á``∏` «` d ô`` ª` ` MC’G Ö``«` ∏` °` ü` dG ...Iô`«Ñch á∏YÉa ácQÉ°ûŸG ¿ƒµà°S" :â``aÉ``°`VCGh q Ñ«°S äÉ``¡` eC’Gh º¡Jƒ«H ø``Y kGó«©H AGô``©`dG ‘ Ï øjòdG ¿ƒ`é°ùdG ‘ Ú©HÉ≤dG ÉæFÉæHCG ™e kÉæeÉ°†J

ˆGÉ£Y ÓY - IõZ ó`«©°ùdG ô`£ØdG ó`«Y ∫ƒ∏`M äÉ`ëØf ¤hoCG ™`e ∫ƒ`Nód "OhQÉH º«gGôHEG ΩCG" áLÉ◊G ´QÉ`°ùJo ød iƒ∏`Mh ∂©µdG ¥É`ÑWCG OGó``YEG ‘ ØàdGh ï`Ñ£ŸG ,¿Éµe π`c ‘ É¡fGôbCG π`©ØJ ɪc Ωƒ`«dG Gòg ìô`a "ô`«°SC’G ΩCG" Ö``≤`d π`ª– »``à` dG º``«` gGô``HEG ΩCÉ` `a π«°UÉØJ ø``Y kGó«©H iô`` ` NCG ám `ª¡e ‘ π¨°ûæà°S .á`∏«ª÷G ó«©dG ¢Sƒ`≤Wh IOÉ`©°ùdG ô`ªMC’G Ö«∏°ü∏d á«dhódG áæé∏dG ô`≤e ‘h á`Ñë°üH "º«gGôHEG ΩCG" ™`æ°üà°S Iõ`` `Z áæjóà ¿ƒ`é©ŸG ¢UÉÿG øgqó«Y iƒ∏`M äÉ`¡eC’G äGô°ûY .¿ô`b ™HQ øe ô`ãcCG Égô`ªY ¿GõMCÉH äÉ¡eCG â«Ñà°S Aɪ°ùdG É¡Ø`≤°S ¢`m `VQCG ≈∏Yh º¡fƒ«Y äÉ©`eO πصàà°S ɪ«a ,ó«©dG á∏«d iô`°SC’G πLÉ©dG πNóàdÉH ⁄É©dG QGôMCG ¤EG πFÉ`°SQ ∫É°SQEÉH


‫‪10‬‬

‫�ش�ؤون عربية ودولية‬

‫الثالثاء (‪� )7‬أيلول (‪ ) 2010‬م ‪ -‬ال�سنة (‪ - )17‬العدد (‪)1349‬‬

‫اال�ستفتاء على التعديالت الد�ستورية يف تركيا اختبار جديد لأردوغان �إعالن بناء مئذنة م�سجد‬ ‫قونية ‪ -‬رويرتز‬ ‫ق� �ب ��ل ف �ت��رة وج � �ي� ��زة م� ��ن جميئه‬ ‫لل�سلطة تعهد رئي�س ال ��وزراء الرتكي‬ ‫رج ��ب ط�ي��ب �أردوغ� � ��ان ع�ن��د ق�ب�ر كمال‬ ‫�أت � ��ات � ��ورك م ��ؤ� �س ����س ال� ��دول� ��ة ب�إحياء‬ ‫دميقراطية علمانية فقدت ثقة الأمة‪.‬‬ ‫واع � �ت �ب�ر ع �ل �م��ان �ي��ون مت�شددون‬ ‫م�شاعره التي خطها يف دفرت الزيارات‬ ‫ع�ن��د ق�بر �أت ��ات ��ورك خ�ي��ان��ة عظمى من‬ ‫رج� ��ل ح �ك��م ع �ل �ي��ه ق �ب��ل ف �ت�رة ق�صرية‬ ‫بال�سجن بتهمة التحري�ض الديني‪.‬‬ ‫وب�ع��د ثمانية �أع� ��وام‪ ،‬ويف مواجهة‬ ‫اخ�ت�ب��ار ج��دي��د ع�ن��د ��ص�ن��ادي��ق االق�ت�راع‬ ‫يقف �أردوغ ��ان ك�شخ�صية مهيمنة على‬ ‫ال�سيا�سة ال�ترك�ي��ة‪ .‬فقد حت��دى رئي�س‬ ‫بلدية �إ�سطنبول ال�سابق امل�ؤ�س�سة ب�أجندة‬ ‫�إ�صالحية قربت الدولة الدميقراطية‬ ‫امل�سلمة �أك�ثر من �أوروب ��ا‪ ،‬وه��و ما ف�شل‬ ‫فيه �سلفه العلمانيون‪.‬‬ ‫وت� ��رجت� ��ف امل� �ع ��ار�� �ض ��ة العلمانية‬ ‫ال� �ت ��ي �� �ش ��اب ال �ف �� �س��اد و� � �س� ��وء الإدارة‬ ‫حكمها يف الت�سعينات‪ ،‬وتفتقر لقيادة‬ ‫ق��وي��ة‪ ،‬م��ن التغيريات التي ا�ستحدثها‬ ‫�أردوغ� � � ��ان‪ ،‬وت�خ���ش��ى �أن ي �ك��ون حديثه‬ ‫ع��ن الدميقر��طية تغطية على م�سعاه‬ ‫لو�أدها‪.‬‬ ‫وق��ال ه�نري ب��ارك��ي خبري ال�ش�ؤون‬ ‫الرتكية يف م�ؤ�س�سة كارنيجي لل�سالم‬ ‫ال� � ��دويل‪" :‬مما ال � �ش��ك ف �ي��ه �أن� ��ه كان‬ ‫لأردوغ� � ��ان ب�صمة يف ت��رك�ي��ا‪ ،‬بينما مل‬ ‫ي�ت�رك �أي م��ن ��س��اب�ق�ي��ه م�ث�ل�ه��ا‪� .‬أدخ ��ل‬ ‫ت �غ �ي�يرات م�ه�م��ة ب�ج�م�ع��ه ب�ي�ن التقوى‬ ‫والدولة‪ ،‬وهو م�ستعد للخروج يف �أحيان‬

‫عن امل�ألوف"‪.‬‬ ‫وي�صوت الأت��راك يف ‪� 12‬أيلول على‬ ‫خطط لإ��ص�لاح الد�ستور ال��ذي ترجع‬ ‫جذوره النقالب ع�سكري قبل ‪ 30‬عاما‪.‬‬ ‫كما �أن اال�ستفتاء مبثابة اقرتاع بالثقة‬ ‫على �أدروغان الذي توىل من�صبه يف عام‬ ‫‪ 2002‬ومن املرجح �أن ي�سعى لفرتة ثالثة‬ ‫يف ‪.2011‬‬ ‫وت ��رك ��ز الإ�� �ص�ل�اح ��ات ع �ل��ى �إع � ��ادة‬ ‫تنظيم امل�ح��اك��م ال�ع�ل�ي��ا‪ ،‬امل�ل�اذ الأخ�ي�ر‬ ‫للعلمانيني املحافظني‪ .‬ويقول �أردوغان‬ ‫�إن الإ��ص�لاح��ات تلبي ��ش��روط ع�ضوية‬ ‫االحت� ��اد الأوروب� � ��ي وي��راه��ا معار�ضون‬ ‫حماولة لل�سيطرة على الق�ضاء‪.‬‬ ‫و� �س �ي �ح �ظ��ى �أردوغ� � � � � � ��ان ب ��ال ��دع ��م‬

‫وزارة ال�صناعة والتجارة‬ ‫�إعالن �صادر عن م�سجل الأ�سماء التجارية‬

‫ا�ستناداً لأحكام املادة (‪/8‬ج) من قانون الأ�سماء التجارية رقم (‪ )9‬ل�سنة ‪ 2006‬يعلن م�سجل الأ�سماء التجارية يف‬ ‫وزارة ال�صناعة والتجارة ب�أن اال�سم التجاري (مدار�س ورو�ضة الفرح احلديثة) وامل�سجل لدينا يف �سجل الأ�سماء‬ ‫التجارية بالرقم (‪ )38984‬با�سم (جمانة حممود عبداحلميد زيتون) قد جرى عليه نقل ملكية لي�صبح با�سم‬ ‫(حممد احمد ح�سن ابو حالوة) وتعترب عملية نقل امللكية حجة على الكافة من تاريخ ن�شر هذا االعالن‪.‬‬

‫الرئي�سي من منطقة الأنا�ضول‪.‬‬ ‫وجت� � �م � ��ع ك� ��ون � �ي� ��ا ب �ي ��ن ال � ��رخ � ��اء‬ ‫االق� �ت� ��� �ص ��ادي‪ ،‬وال� �ط ��اب ��ع االجتماعي‬ ‫املحافظ وتقع على �سهول بو�سط تركيا‬ ‫وترمز ل�صعود طبقة متو�سطة ملتزمة‬ ‫دي �ن �ي��ا‪ .‬ويف امل �ن��اط��ق ال �� �ص �ن��اع �ي��ة على‬ ‫م���ش��ارف امل��دي�ن��ة ت��وج��د ال���ش��رك��ات التي‬ ‫حولت كونيا ملركز ل�ل�أع�م��ال بدخولها‬ ‫�أ�سواقا يف ال�شرق الأو�سط‪ ،‬وتنت�شر فيها‬ ‫الفتات كتب عليها "من تركيا للعامل"‪.‬‬ ‫وت�ع�ل��ن الف �ت��ات ع�ل��ى ط ��ول �شوارع‬ ‫امل��دي �ن��ة ال �ت��ي حت��ف ب�ه��ا الأ� �ش �ج��ار عن‬ ‫منا�سبات عامة لتالوة ال�ق��ر�آن الكرمي‬ ‫خالل �شهر رم�ضان يف م�ؤ�شر على تزايد‬ ‫مظاهر التدين العلنية وه��و ما يعك�س‬ ‫وزارة ال�صناعة والتجارة‬ ‫�إعالن �صادر عن م�سجل الأ�سماء التجارية‬

‫ا�ستناداً لأحكام امل��ادة (‪/8‬ج) من قانون الأ�سماء التجارية رقم (‪ )9‬ل�سنة ‪ 2006‬يعلن م�سجل الأ�سماء التجارية‬ ‫يف وزارة ال�صناعة والتجارة ب�أن اال�سم التجاري (مطعم توتا) وامل�سجل لدينا يف �سجل الأ�سماء التجارية بالرقم‬ ‫(‪ )153669‬با�سم (�شركة وفاء ح�سني ون�سرين الدمريي) قد جرى عليه نقل ملكية لي�صبح با�سم (ممدوح �شكري‬ ‫احمد ح�سني) وتعترب عملية نقل امللكية حجة على الكافة من تاريخ ن�شر هذا االعالن‪.‬‬

‫م�سجل اال�سماء التجارية‬

‫مذكرة تبليغ م�شتكى عليه مدعى عليه‬ ‫باحلق ال�شخ�صي ‪/‬بالن�شر‬ ‫حمكمة �صلح جزاء عمان‬ ‫رقم الدعوى ‪� )2010-14690( / 3-5‬سجل عام‬ ‫الهيئة‪ /‬القا�ضي‪� :‬سامي خلف علي الرقاد‬ ‫ا� �س��م امل���ش�ت�ك��ى ع�ل�ي��ه امل ��دع ��ى ع�ل�ي��ه باحلق‬ ‫ال�شخ�صي‪ :‬خالد يون�س جميل النجار‬ ‫العمر‪� 51 :‬سنة‬ ‫العنوان‪ :‬عمان‪ /‬حي ن��زال اجلبل الأخ�ضر‬ ‫مقابل م�سجد �أب��و ال ��درداء وب�ج��ان��ب بقالة‬ ‫�أبواحمد منزل خالد النجار‬ ‫التهمة ا�صدار �شيك بدون ر�صيد (‪)421‬‬ ‫ي�ق�ت���ض��ي ح �� �ض��ورك ي ��وم االرب� �ع ��اء املوافق‬ ‫‪ 2010/9/29‬ال�ساعة ‪ 9.00‬للنظر يف الدعوى‬ ‫رق��م �أع�لاه والتي �أقامها عليك احل��ق العام‬ ‫وم�شتكي امل��دع��ي ال�شخ�صي دائ��رة التمويل‬ ‫ال�صغريبرنامج القرو�ض الت�شغيلية وكيله م‪.‬‬ ‫عمر اخلطيب ومو�سى الك�سجي‪.‬‬ ‫ف�إذا مل حت�ضر يف املوعد املحدد تطبق عليك‬ ‫الأح�ك��ام املن�صو�ص عليها يف ق��ان��ون حماكم‬ ‫ال�صلح وقانون �أ�صول املحاكمات اجلزائية‪.‬‬

‫مذكرة تبليغ م�شتكى عليه مدعى عليه‬ ‫باحلق ال�شخ�صي ‪/‬بالن�شر‬ ‫حمكمة �صلح جزاء عمان‬ ‫رقم الدعوى ‪� )2010-13428( / 3-5‬سجل عام‬ ‫الهيئة‪ /‬القا�ضي‪� :‬سامي خلف علي الرقاد‬ ‫ا� �س��م امل���ش�ت�ك��ى ع�ل�ي��ه امل ��دع ��ى ع�ل�ي��ه باحلق‬ ‫ال�شخ�صي‪ :‬جناح �سليمان �سليم دعنا‬ ‫العنوان‪ :‬عمان ‪ /‬العبديل ‪ -‬مقابل امل�ست�شفى‬ ‫اال�سالمي داخل مبنى امل�ؤ�س�سة اال�ستهالكية‬ ‫املدنية حمل زيو�س لالك�س�سوارات واملكياج‬ ‫التهمة ا�صدار �شيك بدون ر�صيد (‪)421‬‬ ‫ي�ق�ت���ض��ي ح �� �ض��ورك ي ��وم االرب� �ع ��اء املوافق‬ ‫‪ 2010/9/29‬ال�ساعة ‪ 9.00‬للنظر يف الدعوى‬ ‫رق��م �أع�لاه والتي �أقامها عليك احل��ق العام‬ ‫وم�شتكي امل��دع��ي ال�شخ�صي دائ��رة التمويل‬ ‫ال�صغريبرنامج القرو�ض الت�شغيلية ال�سريعة‬ ‫وكيله م‪ .‬عمر اخلطيب ومو�سى الك�سجي‪.‬‬ ‫ف�إذا مل حت�ضر يف املوعد املحدد تطبق عليك‬ ‫الأح�ك��ام املن�صو�ص عليها يف ق��ان��ون حماكم‬ ‫ال�صلح وقانون �أ�صول املحاكمات اجلزائية‪.‬‬

‫م�سجل اال�سماء التجارية‬

‫مذكرة تبليغ م�شتكى عليه مدعى عليه‬ ‫باحلق ال�شخ�صي ‪/‬بالن�شر‬ ‫حمكمة �صلح جزاء عمان‬ ‫رقم الدعوى ‪� )2010-15668( / 3-5‬سجل عام‬ ‫الهيئة‪ /‬القا�ضي‪ :‬موفق حممود ابراهيم عبيدات‬ ‫ا� �س��م امل���ش�ت�ك��ى ع�ل�ي��ه امل ��دع ��ى ع�ل�ي��ه باحلق‬ ‫ال�شخ�صي‪ :‬عبدالكرمي خالد زعل حمافظة‬ ‫العمر ‪� 62‬سنة‬ ‫ال �ع �ن ��وان‪ :‬ع �م��ان ‪ /‬ال �ل��وي �ب��دة � �ش ��ارع ع ��رار‬ ‫م �ق��اب��ل م �ع��ر���ض ال���ش�ك�ع��ة ل�ل�اث��اث املكتبي‬ ‫عمارة الرو�ضة رقم ‪ 34‬الطابق االول �شركة‬ ‫حمافظة وحويل لال�سترياد والت�صدير‬ ‫التهمة ا�صدار �شيك بدون ر�صيد (‪)421‬‬ ‫ي�ق�ت���ض��ي ح �� �ض��ورك ي ��وم اخل�م�ي����س املوافق‬ ‫‪ 2010/9/16‬ال�ساعة ‪ 9.00‬للنظر يف الدعوى‬ ‫رق��م �أع�لاه والتي �أقامها عليك احل��ق العام‬ ‫وم�شتكي امل��دع��ي ال�شخ�صي دائ��رة التمويل‬ ‫ال�صغريبرنامج القرو�ض الت�شغيلية وكيله م‪.‬‬ ‫عمر اخلطيب ومو�سى الك�سجي‪.‬‬ ‫ف�إذا مل حت�ضر يف املوعد املحدد تطبق عليك‬ ‫الأح�ك��ام املن�صو�ص عليها يف ق��ان��ون حماكم‬ ‫ال�صلح وقانون �أ�صول املحاكمات اجلزائية‪.‬‬

‫الإعالنـات املبـوبــة‬ ‫�أرا�ضـــــــي‬ ‫ارا�ضي‬

‫قطعة ار���ض ‪ 420‬مرت للبيع طرببور ‪ -‬ابو عليا‬ ‫احل��و���ض امل� ��دورة ‪ 5‬رق ��م ال�ق�ط�ع��ة ‪ 2624‬هاتف‬ ‫‪ 0799881243 - 0785005868‬من املالك مبا�شرة‬ ‫‪----------------------------------‬‬‫املفرق ‪ -‬اخلالدية ‪ :‬قطعة ار���ض م�ساحة‬ ‫‪ 12‬دومن على اخلط الدويل عمان ‪ -‬بغداد‬ ‫بالقرب م��ن م�صنع �أل�ب��ان ال��دي��ار بجانب‬ ‫املنطقة ال�صناعية اجلديدة يف اخلالدية‬ ‫وم��رخ����ص بها حمطة حم��روق��ات واجهة‬ ‫على ال�شارع ال��دويل ‪152‬م و��ش��ارع جانبي‬ ‫وج�م�ي��ع اخل��دم��ات وا� �ص �ل��ة وت���ص�ل��ح لأي‬ ‫م �� �ش��روع ا� �س �ت �ث �م��اري �أو لإن �� �ش��اء م�صنع‬ ‫وم ��ن امل ��ال ��ك م �ب��ا� �ش��رة ‪- 0795491491‬‬ ‫‪0775491491‬‬ ‫‪------------------------------‬‬‫امل �ف��رق ‪ -‬اخل��ال��دي��ة‪ :‬قطعة �أر�ض‬ ‫م�ساحة ‪285‬م‪ 14/‬دومن يف اخلالدية‬ ‫مقابل م�صنع ال�صناعات املتعددة‬ ‫ب�ع��د ج�سر ال�ضليل م�ب��ا��ش��رة على‬ ‫�شارعني وجميع اخل��دم��ات وا�صلة‬ ‫�شرق اخلط الرئي�سي بحوايل ‪300‬م‬ ‫تقريباً وم��ن امل��ال��ك مبا�شرة وعدة‬ ‫قطع مب�ساحات خمتلفة يف اخلالدية‬ ‫‪0775491491 - 0795491491‬‬ ‫‪------------------------------‬‬‫�شفا بدران‪ :‬قطعة �أر�ض م�ساحة‪827‬م يف �شفا‬ ‫ب ��دران بعد امل�ؤ�س�سة اال�ستهالكية‬ ‫الع�سكرية وع��دة قطع مب�ساحات خمتلفة‬ ‫يف �شفا ب ��دران و�أب ��و ن�صري ‪- 0795491491‬‬ ‫‪0775491491‬‬ ‫‪------------------------------‬‬‫ار�ض للبيع يف ظهري �أعلى قمة م�ساحة‬ ‫‪870‬م م��وق��ع مم �ي��ز ب���س�ع��ر ‪450‬د‪/‬م‬ ‫مربع �سكن ب خا�ص ‪- 0797720567‬‬ ‫‪5355365‬‬ ‫‪------------------------------‬‬‫�أر���ض يف �أب��و ن�صري �أ�صهى الفقري‬ ‫م�ساحة ‪210‬م ب�سعر كامل القطعة ‪� 40‬ألف‬ ‫�سكن عادي ‪5355365 - 0797720567‬‬ ‫‪------------------------------‬‬‫للبيع ار�ض ‪527‬م‪� 2‬سكن ج ‪ /‬الزهور‬ ‫املوقع مميز ال�سعر منا�سب ‪/4655225‬‬ ‫‪0777876902 /0795558951‬‬ ‫‪-----------------------------------‬‬‫للبيع ار� ��ض زراع �ي��ة ت�صلح لبناء‬ ‫ف� �ي�ل�ا وم � ��زرع � ��ة ال �� �س �ل��ط حو�ض‬

‫اجليعة (ال�سرو) امل�ساحة ‪ 4‬دومنات‬ ‫و‪477‬م‪ 2‬ال�سعر منا�سب ‪/4655225‬‬ ‫‪0777876902 /0795558951‬‬ ‫‪------------------------------‬‬‫للبيع �أر���ض �سكن ج ‪621‬م‪ 2‬ا�سكان‬ ‫ال� � ��رواب� � ��ي ‪ /‬ال � �ع �ي�ن امل� �ع� �م ��ري ��ة ‪/‬‬ ‫امل�ف��رق ال�سعر منا�سب ‪/4655225‬‬ ‫‪0777876902 /0795558951‬‬ ‫‪------------------------------‬‬‫ل�ل�ب�ي��ع ارا� �ض ��ي ا��س�ت�ث�م��اري��ة املفرق‬ ‫حو�ض ‪ 3‬الأ�صفر امل�ساحة ع�شرات‬ ‫الأ� � �س � �ع� ��ار م �ن��ا� �س �ب��ة ‪/4655225‬‬ ‫‪0777876902 /0795558951‬‬ ‫‪------------------------------‬‬‫للبيع ار�ض جتاري ال�شمي�ساين امل�ساحة‬ ‫‪900‬م‪ 2‬خلف االمب�سادور ‪ /‬قرب فندق‬ ‫ال �� �ش��ام ال �� �س �ع��ر م �ن��ا� �س��ب ‪/4655225‬‬ ‫‪0777876902 /0795558951‬‬ ‫‪------------------------------‬‬‫للبيع ار�ض �صناعات خفيفة حوايل‬ ‫‪ 12‬دومن مركا حنو الك�سار ت�صلح‬ ‫م�صنع ال�سعر منا�سب ‪/4655225‬‬ ‫‪0777876902 /0795558951‬‬ ‫‪-----------------------------------‬‬‫للبيع ار� ��ض ��ص�ن��اع��ات خفيفة ماركا‬ ‫الونانات قرب م�صنع روموا ‪1000‬م‪/ 2‬‬ ‫كهرباء ‪ 3‬فاز ‪ /‬ال�سعر منا�سب ‪/4655225‬‬ ‫‪0777876902 /0795558951‬‬ ‫‪------------------------------‬‬‫ل �ل �ب �ي��ع ار� � � ��ض � �س �ك��ن ج امل�ساحة‬ ‫‪950‬م‪ 2‬جبل ع�م��ان‪ /‬ت�صلح م���شروع‬ ‫ا��س�ك��ان ال�سعر منا�سب ‪/4655225‬‬ ‫‪0777876902 /0795558951‬‬ ‫‪------------------------------‬‬‫للبيع �أر� ��ض �سكن �أ ‪ /‬ت�ل�اع العلي‬ ‫‪772 /‬م‪ 2‬على ��ش��ارع ال‪20‬م و�شارع‬ ‫جانبي ال�سعر منا�سب ‪/4655225‬‬ ‫‪0777876902 /0795558951‬‬ ‫‪------------------------------‬‬‫واجهة على �شارع ال‪100‬م املا�ضونة‬ ‫ح ��و� ��ض ‪ 12‬ال ��دب� �ي ��ة امل �� �س��اح��ة ‪22‬‬ ‫دومن ال���س�ع��ر م�ن��ا��س��ب ‪/4655225‬‬ ‫‪0777876902 /0795558951‬‬ ‫‪------------------------------‬‬‫للبيع عدة قطع �سكن ب من �أرا�ضي‬ ‫ال��ر��ص�ي�ف��ة ‪ /‬ال �ق��اد� �س �ي��ة ح��و���ض ‪9‬‬ ‫قرق�ش ‪ /‬امل�ساحات ‪500‬م‪ 2‬اال�سعار‬ ‫منا�سبة ‪/0795558951 /4655225‬‬ ‫‪0777876902‬‬

‫��ص�ع��ود ح��زب ال �ع��دال��ة وال�ت�ن�م�ي��ة الذي‬ ‫يتزعمه �أردوغان‪.‬‬ ‫وت�غ�ير ه��ذا ال���ص��رح امل�ت�ين ب�صعود‬ ‫حزب العدالة والتنمية الذي ت�أ�س�س حتت‬ ‫قيادة وا�ضحة بال مناف�س كائتالف وا�سع‬ ‫�ضم حمافظني وق��وم�ي�ين وليرباليني‬ ‫فقدوا ثقتهم بالأحزاب التقليدية التي‬ ‫متوج ب�صراعات داخلية‪.‬‬ ‫وب�ف���ض��ل �إ� �ص�ل�اح��ات ت���ض��ع ن�صب‬ ‫�أع �ي �ن �ه��ا ال �� �س��وق ح� ��ول ح� ��زب العدالة‬ ‫وال �ت �ن �م �ي��ة ت��رك �ي��ا ل ��واح ��دة م ��ن �أ�سرع‬ ‫االق�ت���ص��ادي��ات من��وا يف ال �ع��امل‪ ،‬وارتفع‬ ‫�إجمايل الناجت املحلي ثالثة �أمثاله يف‬ ‫ال�سنوات الثماين الأخرية‪.‬‬ ‫وحت � ��ت ق � �ي� ��ادة �أردوغ � � � � ��ان طرقت‬

‫‪------------------------------‬‬‫ال�سلط ‪ -‬جلعد ‪ 27‬دومن م�شرتك‬ ‫مي� �ك ��ن ب� �ي ��ع ق� ��� �س ��م م� �ن� �ه ��ا مطلة‬ ‫ وم ��رت� �ف� �ع ��ة ع� �ل ��ى ع� � ��دة � � �ش ��وارع‬‫ج�م�ي��ع اخل��دم��ات م �ت��وف��رة بجانب‬ ‫ن� ��ادي ال �ف��رو� �س �ي��ة ل �ل �ج��ادي��ن فقط‬ ‫‪0796237893‬‬ ‫‪------------------------------‬‬‫قطعة ار���ض للبيع م�ساحتها ‪642‬م‬ ‫ الزرقاء ‪ -‬حي البرتاوي اجلنوبي‬‫ منطقة بيوت م�ستقلة ‪� /‬سكن ج‬‫الأر�ض مرتفعة ‪0796720728‬‬ ‫‪------------------------------‬‬‫ق �ط �ع��ة ار� � ��ض ل �ل �ب �ي��ع يف �صاحلية‬ ‫ال�ع��اب��د ‪ -‬م�ساحة ‪ 249‬م�تر مربع‬ ‫املالك ‪0796422466‬‬ ‫‪------------------------------‬‬‫قطعة �أر���ض ‪ 11‬دومن يف القطرانة‬ ‫ب�ق��رب ال��دف��اع امل��دين ب�سعر مغري‬ ‫‪0779163154‬‬ ‫‪------------------------------‬‬‫ع��دة قطع يف املا�ضونة وادي الع�ش‬ ‫وم �ن �ط �ق��ة ال �ب �ي �� �ض��اء مب�ساحات‬ ‫خمتلفة ‪0777766830‬‬ ‫‪------------------------------‬‬‫ق�ط�ع��ة �أر�� ��ض جت� ��اري ‪992‬م‪ 2‬على‬ ‫ال���ش��ارع الرئي�سي‪ -‬ط�برب��ور ب�سعر‬ ‫مغري ‪0796957000‬‬ ‫‪------------------------------‬‬‫قطع ا�ستثماريــــة يف املا�ضونة حو�ض‬ ‫الغباوي بالقرب من �شارع الأربعني‬ ‫‪0796957000‬‬ ‫‪------------------------------‬‬‫قطعة �أر� ��ض يف ت�لاع العلي مطلة‬ ‫على اجلامعة الأردنية ‪845‬م‪� 2‬سكن‬ ‫(ب) ب�سعر جيد ‪0795215123‬‬ ‫‪------------------------------‬‬‫ع�ب��دون ‪775‬م‪ 2‬على ��ش��ارع الأمرية‬ ‫ب�سمة ب�سعر ‪ 500‬دينار للمرت �سكن‬ ‫(ب) خا�ص ‪0796957000‬‬ ‫‪------------------------------‬‬‫قطعة �أر���ض جت��اري ‪ 1‬دومن طلوع‬ ‫عني غزال – طرببور ‪0795215123‬‬ ‫‪------------------------------‬‬‫م� ��ن ارا�� � �ض � ��ي امل � �ف� ��رق ق ��ري ��ة عني‬ ‫واملعمرية حو�ض تلعة قا�سم ا�سكان‬ ‫ع� �م ��ون م �� �س��اح �ت �ه��ا ‪623‬م ب�سعر‬ ‫منا�سب جداً ومغري وب�سبب ال�سفر‬ ‫هاتف ‪0795196002‬‬

‫ت��رك�ي��ا حم��اف��ل ج��دي��دة‪ .‬وت��رك �ي��ا دولة‬ ‫حليفة ل�ل��والي��ات املتحدة حتتل موقعا‬ ‫ا�سرتاتيجيا حيويا ب�ين �أوروب ��ا و�آ�سيا‬ ‫الو�سطى وال�شرق الأو�سط‪.‬‬ ‫وان�ت�ه��ج �أردوغ� ��ان �سيا�سة خارجية‬ ‫ن�شطة جت��اه االحت ��اد الأوروب � ��ي‪ ،‬و�أعاد‬ ‫مكانة تركيا كقوة �صاعدة داخل العامل‬ ‫الإ�سالمي بتعزيز العالقات مع �إيران‬ ‫و�سوريا وال�ع��راق‪ ،‬وانتقاد "�إ�سرائيل"‪،‬‬ ‫مما �أث��ار قلقا من �أن تكون تركيا ع�ضو‬ ‫ح�ل��ف ��ش�م��ال الأط�ل���س��ي ت�سعى لتغيري‬ ‫املحور الذي تنتمي �إليه‪.‬‬ ‫وت ��راج ��ع دور اجل �ن ��راالت ورج ��ال‬ ‫ال�سيا�سة املتناحرين و�صعد �إىل مراكز‬ ‫قيادية �أتراك متدينون كان ينظر �إليهم‬ ‫لفرتة طويلة كطبقة �أدن��ى يف املجتمع‪.‬‬ ‫وت �ل �ب ����س زوج� �ت ��ا �أردوغ � � � ��ان والرئي�س‬ ‫ال�ترك��ي ع�ب��د اهلل غ ��ول احل �ج��اب‪ ،‬مما‬ ‫جدد جدال قدميا عن م�ساحة الإ�سالم‬ ‫يف تركيا العلمانية‪ .‬وول��د �أردوغ ��ان يف‬ ‫حي قا�سم با�شا ب�إ�سطنبول الذي تهيمن‬ ‫عليه ثقافة تعطي ال��رج��ل اليد العليا‬ ‫وهو م�سلم متدين ال ي�شرب اخلمر وال‬ ‫يدخن ويجيد التعامل مع احل�شود‪.‬‬ ‫وم��ن ع �ب��ارات��ه ال���ش�ه�يرة‪" :‬فكروا‬ ‫بعظمة‪ ..‬ف�أنتم �أتراك" وي��رى كثريون‬ ‫�أن �ه��ا حت �م��ل � �ص��دى ل �ع �ب��ارة �أت ��ات ��ورك‪:‬‬ ‫"�سعيد هو من قال‪� :‬أنا تركي"‪.‬‬ ‫و�أث ��ارت غ��رام��ة �ضريبية مباليني‬ ‫ال � ��دوالرات ف��ر��ض��ت ع�ل��ى دوغ ��ان يايني‬ ‫�أكرب جمموعة �إعالمية يف تركيا‪ ،‬التي‬ ‫تنتقد ح��زب ال�ع��دال��ة والتنمية ب�شكل‬ ‫متكرر‪ ،‬بع�ض املخاوف ب�ش�أن م�صوغات‬ ‫�أردوغان الدميقراطية‪.‬‬

‫( ‪)0 7 7 7 6 2 4 6 8 1‬‬ ‫�أو ( ‪)0 7 7 7 3 0 3 1 1 9‬‬ ‫�أو ( ‪)0 7 7 7 1 6 4 2 9 3‬‬ ‫�إعالن �صادر عن مراقب عام ال�شركات‬

‫ا�ستناد ًا لأحكام املادة (‪ )1/40‬من قانون ال�شركات رقم (‪ )22‬ل�سنة ‪ 1997‬وتعديالته يعلن مراقب عام ال�شركات‬ ‫يف وزارة ال�صناعة والتجارة عن ا�ستكمال اج��راءات ت�صفية �شركة الزعاترة و�أب��و هريره وامل�سجلة يف �سجل‬ ‫�شركات ت�ضامن حتت الرقم (‪ )98609‬بتاريخ ‪ 2010/6/6‬ت�صفية اختيارية و�شطب ت�سجيلها اعتبار ًا من تاريخ‬ ‫‪.2010/9/6‬‬ ‫لال�ستف�سار يرجى االت�صال ب�أرقام دائرة مراقبة ال�شركات اجلديدة من ‪ ،5600289 - 5600260‬ومركز‬ ‫مراقب عام ال�شركات‬ ‫االت�صال الرقم (‪ ،)5600270‬اعتبار ًا من ‪.2008-2-1‬‬ ‫د‪ .‬ب�سام التلهوين‬

‫وزارة ال�صناعة والتجارة‬ ‫�إعالن �صادر عن م�سجل الأ�سماء التجارية‬

‫ا�ستناداً لأحكام املادة (‪/8‬ج) من قانون الأ�سماء التجارية رقم (‪ )9‬ل�سنة ‪ 2006‬يعلن م�سجل الأ�سماء التجارية يف‬ ‫وزارة ال�صناعة والتجارة ب�أن اال�سم التجاري (�صيدلية �سيمة) وامل�سجل لدينا يف �سجل الأ�سماء التجارية بالرقم‬ ‫(‪ )51749‬با�سم (كمال فالح العلي البعباع) قد جرى عليه نقل ملكية لي�صبح با�سم (�آالء عبدالهادي ابراهيم ريان)‬ ‫وتعترب عملية نقل امللكية حجة على الكافة من تاريخ ن�شر هذا االعالن‪.‬‬ ‫م�سجل اال�سماء التجارية‬

‫�إعالن �صادر عن مراقب عام ال�شركات‬

‫اخطار �صادر عن دائرة تنفيذ‬

‫اخطار �صادر عن دائرة تنفيذ‬

‫رقم الدعوى التنفيذية‪ 2010/4524 :‬ك‬ ‫التاريخ ‪2010/9/5 :‬‬ ‫ا�سم املحكوم عليه ‪ /‬املدين‪ :‬و�سام عبدال�سميع‬ ‫ح�سني احريز‬ ‫وعنوانه‪ :‬جمهول‬ ‫رقم االعالم ‪ /‬ال�سند التنفيذي‪48 / 30 - 26 :‬‬ ‫تاريخه‪2010/8/10 - 4/10 :‬‬ ‫حمل �صدوره كاتب عدل عمان‬ ‫املحكوم به ‪ /‬الدين‪ 8075 :‬دينار والر�سوم‬ ‫يجب عليك �أن ت ��ؤدي خ�لال �سبعة �أي��ام تلي تاريخ‬ ‫تبليغك ه��ذا الإخ�ط��ار �إىل املحكوم له ‪ /‬الدائن‪:‬‬ ‫�شركة القمة للت�سهيالت التجارية لل�سيارات وكيلها‬ ‫املحامي �سعد الدهنة املبلغ املبني �أعاله‪.‬‬ ‫واذا انق�ضت ه��ذه امل��دة ومل ت ��ؤد الدين امل��ذك��ور �أو‬ ‫تعر�ض الت�سوية القانونية‪� ،‬ستقوم دائ��رة التنفيذ‬ ‫مببا�شرة املعامالت التنفيذية الالزمة ً‬ ‫قانونا بحقك‪.‬‬ ‫م�أمور تنفيذ عمان‬

‫رقم الدعوى التنفيذية‪ 2010/4526 :‬ك‬ ‫التاريخ ‪2010/9/5 :‬‬ ‫ا�سم املحكوم عليه ‪ /‬املدين‪� :‬سها خالد �سليم‬ ‫كتانة‬ ‫وعنوانه‪ :‬جمهول‬ ‫رقم االعالم ‪ /‬ال�سند التنفيذي‪36 / 30 - 28 :‬‬ ‫تاريخه‪2010/8/5 - 6/5 :‬‬ ‫حمل �صدوره عمان‬ ‫املحكوم به ‪ /‬الدين‪ 636 :‬دينار والر�سوم‬ ‫يجب عليك �أن ت ��ؤدي خ�لال �سبعة �أي��ام تلي تاريخ‬ ‫تبليغك ه��ذا الإخ�ط��ار �إىل املحكوم له ‪ /‬الدائن‪:‬‬ ‫�شركة القمة للت�سهيالت التجارية لل�سيارات وكيلها‬ ‫املحامي �سعد الدهنة املبلغ املبني �أعاله‪.‬‬ ‫واذا انق�ضت ه��ذه امل��دة ومل ت ��ؤد الدين امل��ذك��ور �أو‬ ‫تعر�ض الت�سوية القانونية‪� ،‬ستقوم دائ��رة التنفيذ‬ ‫مببا�شرة املعامالت التنفيذية الالزمة ً‬ ‫قانونا بحقك‪.‬‬ ‫م�أمور تنفيذ عمان‬

‫رقم الدعوى التنفيذية‪ 2010/447 :‬ك‬ ‫التاريخ ‪2010/8/25 :‬‬ ‫ا�سم املحكوم عليه ‪ /‬املدين‪ :‬مالك ا�سامة‬ ‫حممد خروب‬ ‫وعنوانه‪ :‬مكة مول �شركة �أبناء عزات منا�صرة‬ ‫رقم االعالم ‪ /‬ال�سند التنفيذي‪- :‬‬ ‫تاريخه‪- :‬‬ ‫حمل �صدوره ‪-‬‬ ‫املحكوم به ‪ /‬الدين‪ 348 :‬دينار والر�سوم‬ ‫يجب عليك �أن ت ��ؤدي خ�لال �سبعة �أي��ام تلي تاريخ‬ ‫تبليغك ه��ذا الإخ�ط��ار �إىل املحكوم له ‪ /‬الدائن‪:‬‬ ‫�شركة الدعم الأول للكبيوتد ذ‪.‬م‪.‬م املبلغ املبني‬ ‫�أعاله‪.‬‬ ‫واذا انق�ضت ه��ذه امل��دة ومل ت ��ؤد الدين امل��ذك��ور �أو‬ ‫تعر�ض الت�سوية القانونية‪� ،‬ستقوم دائ��رة التنفيذ‬ ‫مببا�شرة املعامالت التنفيذية الالزمة ً‬ ‫قانونا بحقك‪.‬‬ ‫م�أمور التنفيذ‬

‫حمكمة بداية عمان‬

‫� �س �ع��ر ال � � ��دومن ‪ 250‬دي � �ن� ��ار قابل‬ ‫‪0795739336‬‬

‫متفرقـــــــــــــــــــات‬ ‫متفرقــــــــات‬ ‫حمل لاليجار مع �سدة ‪ /‬ال�صويفية‬ ‫� �ش��ارع ال ��وك ��االت امل �� �س��اح��ة ‪35‬م‪+ 2‬‬ ‫�سدة ‪35‬م‪ 2‬ي�صلح جلميع االعمال‬ ‫التجارية ‪/0795558951 /4655225‬‬ ‫‪0777876902‬‬ ‫‪-------------------------‬‬‫ث�ل�اج��ة �� �ش ��ارب ‪ 10‬ق� ��دم‪،‬وغ� ��از مع‬ ‫�شواية نا�شونال ماتيك ومروحتني‬ ‫ح��ائ��ط ا� �س �ت �خ��دام ��ش�ه��ري��ن ت�صلح‬ ‫ملكتب �أو �أ� �س��رة �صغرية ب�سعر ‪500‬‬ ‫دينار للمراجعة ‪0779938356‬‬ ‫مزارع‬

‫مزارع‬

‫م��زرع��ة للبيع م�ساحتها ‪ 400‬دومن‬ ‫ت �ق��ع يف حم��اف �ظ��ة امل� �ف ��رق منطقة‬ ‫الكوم الأحمر مزروعة ‪� 10000‬شجرة‬ ‫زيتون فيها بيت ‪ +‬بئر ‪� +‬سد ‪ +‬كهرباء‬ ‫للمراجعة مع املالك ‪0795570108‬‬

‫�شقق‬ ‫�شـــــــــــــــقق‬ ‫للبيع امل �ن��ارة ع�م��ارة مكونة م��ن خمزنني‬ ‫و�أربع �شقق م�ساحة كل �شقة ‪120‬م ُم�ؤجرة‬ ‫بالكامل ‪ 5500‬دينار �سنوي بناء عادي �سند‬ ‫ت�سجيل م�ستقل ع�ل��ى � �ش��ارع ‪20‬م ودخلة‬ ‫و�سعر معقول م�ؤ�س�سة العرموطي العقارية‬ ‫‪4399967 - 0796649666‬‬ ‫‪----------------------------------‬‬‫للبيع املقابلني‪ :‬منزل م�ستقل م�ساحة الأر�ض‬ ‫‪725‬م م���س��اح��ة ال �ب �ن��اء ‪425‬م ت���س��وي��ة ‪100‬م ‪4‬‬ ‫واج�ه��ات حجر واج�ه��ة �أم��ام�ي��ة وا�سعة منطقة‬ ‫حديثة البناء ب�سعر معقول م�ؤ�س�سة العرموطي‬ ‫العقارية ‪4399967 - 0796649666‬‬ ‫‪----------------------------------‬‬‫ل�ل�ب�ي��ع ��ض��اح�ي��ة ال�ي��ا��س�م�ين‪�� :‬ش�ق��ة ط��اب��ق �أول‬ ‫م���س��اح��ة ‪173‬م ‪3‬ن� ��وم‪ 3 ،‬ح �م��ام��ات ‪1‬ما�سرت‪،‬‬ ‫ار�ضيات �سراميك برندتني جديدة مل ت�سكن‬ ‫مبوقع هادئ وب�سعر معقول م�ؤ�س�سة العرموطي‬ ‫العقارية ‪4399967 - 0796649666‬‬ ‫‪----------------------------------‬‬‫للبيع ح��ي ن��زال ال ��ذراع‪� :‬شقة م�ساحة ‪117‬م ‪3‬‬ ‫نوم حمامني �صالون �صالة برندة مطبخ راكب‬ ‫م�ق��اب��ل خم��اب��ز غ�ي��ث ب���س�ع��ر م�ع�ق��ول م�ؤ�س�سة‬

‫اخطار �صادر عن‬ ‫دائرة تنفيذ �شرق عمان‬

‫حمكمة بداية غرب عمان‬

‫�سعـــــــر الإعــــــــالن‬ ‫‪------------------------------‬‬‫ار�ض م�ساحة ‪1160‬م حو�ض ‪ 2‬طبقة‬ ‫القرية البحات �شارعني ال�سعر ‪220‬‬ ‫الف ‪0777766830‬‬ ‫‪------------------------------‬‬‫ار� � � ��ض ‪ 5‬دومن ط ��ري ��ق ال�سخنه‬ ‫جر�ش بجانب م��زارع ال��ور ‪� 20‬ألف‬ ‫‪0777766830‬‬ ‫‪------------------------------‬‬‫ل�ل�ب�ي��ع �أر� � ��ض ا� �س �ت �ث �م��اري��ة ناجحة‬ ‫م ��ن ارا�� �ض ��ي ال� ��زرق� ��اء ‪ -‬امل�ساحة‬ ‫ع�شرات اال�سعار منا�سبة ‪/4655225‬‬ ‫‪0777876902 /0795558951‬‬ ‫‪-----------------------------------‬‬‫للبيع ار���ض ا�ستثمارية ‪ /‬زراع�ي��ة قع‬ ‫خنا م��ن ارا��ض��ي ال��زرق��اء امل�ساحة ‪11‬‬ ‫دومن و‪500‬م‪ 2‬ع�ل��ى ��ش��ارع�ين امامي‬ ‫وخ�ل�ف��ي ‪/0795558951 /4655225‬‬ ‫‪0777876902‬‬ ‫‪------------------------------‬‬‫للبيع ار�ض ا�ستثمارية املا�ضونة حو�ض ‪3‬‬ ‫امل�شفى لوحة ‪ 4‬امل�ساحة ‪ 9‬دومنات و‪360‬م‪2‬‬ ‫ال�سعر منا�سب ‪/0795558951 /4655225‬‬ ‫‪0777876902‬‬ ‫‪------------------------------‬‬‫ار�ض للبيع يف اجليعة خلف جامعة‬ ‫عمان الأهلية م�ساحة ‪ 1216‬م حو�ض‬ ‫اجليعة ‪0797720567‬‬ ‫‪------------------------------‬‬‫ار���ض للبيع يف جر�ش �شرق جامعة‬ ‫ف �ي�ل�ادل �ف �ي��ا م �� �س��اح��ة ‪ 5.5‬دومن‬ ‫ف �ي �ه��ا ب� �ي ��ت م �� �س �ي �ج��ة ‪ -‬اط�ل�ال ��ة‬ ‫جميلة ‪ -‬جميع اخل��دم��ات وا�صلة‬ ‫‪0797720567‬‬ ‫‪------------------------------‬‬‫قطعة ار���ض م�ساحة ‪ 50‬دومن من‬ ‫ارا�ضي معان م�ستقلة ب�سعر الدومن‬ ‫‪ 250‬دينار ‪0795739336‬‬ ‫‪------------------------------‬‬‫قطعة ار� ��ض يف ام ال�ع�م��د م�شجرة‬ ‫ا� �ش �ج��ار م �ث �م��رة وزي� �ت ��ون م�ساحة‬ ‫‪ 4.200‬دومن ت ‪0795739336‬‬ ‫(‪)065527011‬‬ ‫‪--------------------------------‬‬‫للبيع قطعة ار���ض م�ساحة ‪1068‬م‬ ‫ظ�ه��ر ��ص��وي�ل��ح ب��ال �ق��رب م��ن موقع‬ ‫مميز ‪07959336‬‬ ‫‪------------------------------‬‬‫ار�� ��ض م���س��اح��ة ‪ 50‬دومن م�ستقلة‬

‫�أو االت�صال على الأرقام‬

‫ا�ستناد ًا لأحكام املادة (‪ )1/40‬من قانون ال�شركات رقم (‪ )22‬ل�سنة ‪ 1997‬وتعديالته يعلن مراقب عام ال�شركات يف‬ ‫وزارة ال�صناعة والتجارة عن ا�ستكمال اجراءات ت�صفية �شركة جانا ا�سالتوفنا و�شريكتها وامل�سجلة يف �سجل �شركات‬ ‫تو�صية ب�سيطة حتت الرقم (‪ )13296‬بتاريخ ‪ 2007/8/30‬ت�صفية اختيارية و�شطب ت�سجيلها اعتبار ًا من تاريخ‬ ‫‪.2010/9/6‬‬ ‫لال�ستف�سار يرجى االت�صال ب�أرقام دائرة مراقبة ال�شركات اجلديدة من ‪ ،5600289 - 5600260‬ومركز‬ ‫مراقب عام ال�شركات‬ ‫االت�صال الرقم (‪ ،)5600270‬اعتبار ًا من ‪.2008-2-1‬‬ ‫د‪ .‬ب�سام التلهوين‬

‫اخطار �صادر عن دائرة تنفيذ‬

‫حمكمة بداية عمان‬

‫تعلن جلنة �إعمار م�سجد امل�شريفة‬ ‫الكبري عن م�شروع بناء مئذنة امل�سجد ‪،‬‬ ‫و�إنّ اللجنة تهيب ب�أهل اخلري يف‬ ‫امل�ساعدة يف �إعمار هذه املئذنة على‬ ‫احل�ساب رقم (‪ )14623‬البنك‬ ‫الإ�سالمي ـ فرع جر�ش‬

‫(‬

‫الرقم‪ 2009/1723 :‬ك‬ ‫التاريخ ‪2010/8/30 :‬‬ ‫اىل الكفيل‪ :‬ف����ؤاد حممد عبدالرحيم‬ ‫�أديب‬ ‫وعنوانه‪ :‬ماركا اجلنوبية ‪ -‬قرب م�سجد �أ�صحاب‬ ‫الر�سول‪.‬‬ ‫نخطرك ب�ضرورة مراجعة دائرة تنفيذ �شرق عمان‬ ‫خالل ا�سبوع يلي تبلغك هذا االخطار التنفيذي لدفع‬ ‫كامل املبلغ املطلوب والبالغ ‪ 342‬دينار لقاء كفالتك‬ ‫املحكوم عليه عي�سى عمر مو�سى عي�شه يف الق�ضية‬ ‫التنفيذية رقم اعاله و�إال �سيتخذ بحقك االجراءات‬ ‫التنفيذية الالزمة‪.‬‬

‫‪2‬‬

‫العرموطي العقارية ‪4399967 - 0796649666‬‬ ‫‪----------------------------------‬‬‫للبيع �شقتني ثالث ورابع م�ساحة كل �شقة‬ ‫‪202‬م تدفئة ‪ /‬تربيد ‪ /‬بئر م��اء م�ستقل‬ ‫‪� � /‬س��وب��ر دي �ل��وك ����س ال�ه��ا��ش�م��ي ال�شمايل‬ ‫خ �ل��ف ح �ل��وي��ات ال �ع �ن �ب �ت��اوي ‪/4655225‬‬ ‫‪0777876902 /0795558951‬‬ ‫‪------------------------------‬‬‫للبيع منزل م�ستقل على �أر���ض ‪800‬م‪2‬‬ ‫ع �ب ��دون ال �� �ش �م��ايل ‪ /‬ال �� �ش��رق��ي قريبة‬ ‫م ��ن م �� �ش��روع الأب � ��راج ال���س�ع��ر منا�سب‬ ‫‪0777876902 /0795558951 /4655225‬‬ ‫‪--------------------------------‬‬‫للبيع ‪ -‬بيت مكون من طابقني م�ساحة‬ ‫كل طابق ‪172‬م يف الغويرية ‪ -‬من املالك‬ ‫مبا�شرة لال�ستف�سار ‪0788547571‬‬ ‫‪------------------------------‬‬‫للبيع ��ش�ق��ة جت ��اري ت���س��وي��ة ثانية‬ ‫‪76‬م‪ / 2‬ت���ص�ل��ح م���ش�غ��ل وم�ستودع‬ ‫‪ /‬امل � �� � �ص� ��دار � � �ش� ��ارع االح � �ن� ��ف بن‬ ‫ق�ي����س ال���س�ع��ر م�ن��ا��س��ب ‪/4655225‬‬ ‫‪0777876902 /0795558951‬‬ ‫‪-----------------------------------‬‬‫�شقة للبيع خلدا ب�أجمل اطاللة على‬ ‫ث �ل�اث ج �ه��ات م �� �س��اح��ة ‪243‬م �سوبر‬ ‫ديلوك�س ‪ 4‬نوم ‪ 4‬حمام �صالة �صالون‬ ‫بلكونة عدد ‪ 2‬مطبخ راكب غرفة خادمة‬ ‫ب�سعر مغري بداعي ال�سفر فقط ‪115‬‬ ‫الف مع االثاث ‪0797262255‬‬ ‫‪----------------------------------‬‬‫�شقة للبيع �سوبر ديلوك�س ‪200‬م‬ ‫م��وق��ع مم �ي��ز وه � ��ادئ يف �ضاحية‬ ‫ال��ر� �ش �ي��د ‪ 3‬ن� ��وم ‪ 3‬ح� �م ��ام �صالة‬ ‫� �ص��ال��ون ب�ل�ك��ون��ة دي� �ك ��ورات بالط‬ ‫�أ� �س �ب��اين ب��ارك �ي��ه م�ك�ي�ف��ات تدفئة‬ ‫�أث ��اث ف��اخ��ر ب �ـ‪ 85‬ال��ف ب��دون اثاث‬ ‫‪0788452299‬‬ ‫‪----------------------------------‬‬‫�شقق �سوبر ديلوك�س للبيع ‪ -‬بناء حديث‬ ‫ ط��ري��ق اجل��ام�ع��ة الأردن� �ي ��ة ‪ -‬ومرج‬‫احلمام ‪� -‬شارع الأمري حممد ‪� -‬ضمن‬ ‫م�شروع ن�سائم اخلري ت‪0788634747 :‬‬ ‫‪0785300125 / 0795029741 /‬‬ ‫‪--------------------------------‬‬‫ت�ل�اع ال�ع�ل��ي ��ش�ق��ة ��س��وب��ر دي�ل��وك����س ‪173‬م‬ ‫ط��اب��ق ث ��اين م �ف��رو� �ش��ة ‪ 3‬ن ��وم ‪ ،‬ما�سرت‪،‬‬ ‫�صالة‪� ،‬صالون‪ ،‬مطبخ راك��ب‪ + ،‬تدفئة ‪+‬‬ ‫بلكونة ذات اط�لال��ة ب�سعر مغري بداعي‬ ‫ال�سفر ‪0777475114‬‬ ‫‪----------------------------------‬‬‫للبيع عمارة على ار�ض ‪491‬م‪ 2‬مقام عليها‬

‫اعالن بيع باملزاد العلني �صادر عن‬ ‫دائرة تنفيذ غرب عمان يف الق�ضية‬ ‫التنفيذية رقم (‪ 2010/947‬ك)‬

‫التاريخ ‪2010/9/5 :‬‬ ‫يعلن ل��ل��ع��م��وم ب ��أن��ه م��ط��روح ل��ل��م��زاد ال��ع��ل��ن��ي وعن‬ ‫ط���ري���ق ه����ذه ال����دائ����رة يف ال��ق�����ض��ي��ة التنفيذية‬ ‫امل��ت��ك��ون��ة ب�ين ���ص��ال��ح ف��ي��ا���ض ���ص��ال��ح ع���وده وامل��دي��ن‬ ‫���ش��رك��ة �أك������رم ال��ع��ج��و و����ش���رك���اه امل���رك���ب���ة رق��م‬ ‫‪ 41/88073‬والعائدة للمحكوم عليه �شركة �أكرم‬ ‫العجو و�شركاه علم ًا ب�أن �أو�صاف املركبة هي‪:‬‬ ‫نوع املركبة‪ :‬ديهات�سو ‪ -‬دلتا ‪V98L-HY‬‬ ‫رقم اللوحة‪ 41-88073 :‬خ�صو�صي‬ ‫�سنة ال�صنع‪1992 :‬‬ ‫اللون‪� :‬أخ�ضر‬ ‫رقم ال�شا�صي‪V98- 14374 :‬‬ ‫فعلى من يرغب بال�شراء احل�ضور اىل كراج بي�سالن‬ ‫الكائن طريق احلزام بتاريخ ‪ 2010/9/14‬م�صطحب ًا‬ ‫معه ‪ ٪10‬من قيمة املزاودة علم ًا ب�أن الر�سوم والطوابع‬ ‫والداللة تعود على امل�شرتي‪.‬‬

‫م�أمور تنفيذ �شرق عمان‬

‫م�أمور تنفيذ غرب عمان‬

‫احمد البنيان‬

‫يا�سني العمرو‬

‫) دينــــــار‬

‫ط��اب �ق�ين ع �ظ��م ار�� �ض ��ي و�أول ك ��ل طابق‬ ‫م�ساحته ‪220‬م‪ 2‬ارب��ع وج�ه��ات ح�ج��ر‪� /‬أم‬ ‫ال�سماق اجلنوبي ال�سعر منا�سب ‪/4655225‬‬ ‫‪0777876902 /0795558951‬‬ ‫‪-----------------------------------‬‬‫للبيع عمارة على ار�ض ‪500‬م‪ 2‬مقام عليها بناء‬ ‫ثالث �أدوار ‪ /‬وروف م�ساحة كل طابق ‪220‬م‪2‬‬ ‫م�ساحة ال��روف ‪120‬م‪ / 2‬املوقع وادي �صقرة‬ ‫قريبة من ال�شارع الرئي�سي ال�سعر منا�سب‬ ‫‪0777876902 /0795558951 /4655225‬‬ ‫‪--------------------------------‬‬‫للبيع منزل م�ستقل م�ساحة االر�ض‬ ‫‪1000‬م‪/2‬دومن م �ق ��ام ع �ل �ي �ه��ا بناء‬ ‫�شقتني م�ساحة ‪360‬م‪ 2‬واجهة حجر ‪/‬‬ ‫وحديقة بحدود ‪500‬م‪ + 2‬كراج املوقع‬ ‫القوي�سمة ‪ /‬ال�سعر منا�سب ‪/4655225‬‬ ‫‪0777876902 /0795558951‬‬ ‫‪--------------------------------‬‬‫�شقة للبيع املوقع �ضاحية الر�شيد قريبة‬ ‫من �سكن �أميمة امل�ساحة (‪127‬م) ت�شمل‬ ‫(‪ )3‬نوم �صالة كبرية مطبخ راكب بلكون‬ ‫ م�صعد ‪ -‬كراج ‪ /‬مطلة‪ ،‬ال�شقة بحالة‬‫مم �ت��ازة ال���س�ع��ر (‪� )48‬أل ��ف للمراجعة‬ ‫‪0796643296 - 0788567623‬‬ ‫‪--------------------------------‬‬‫للبيع �شقة ط��اب��ق ار� �ض��ي امل�ساحة‬ ‫‪80‬م‪ 2‬مفرو�شة فر�ش جيد املوقع �شفا‬ ‫بدران ‪ /‬ابو ن�صري ت�صلح لال�ستثمار‬ ‫الناجح ال�سعر منا�سب ‪/4655225‬‬ ‫‪0777876902 /0795558951‬‬ ‫‪-----------------------------------‬‬‫�شقق للبيع ‪� -‬سوبر ديلوك�س ‪ -‬بناء‬ ‫حديث ‪ -‬طريق اجلامعة الأردن �ي��ة ‪-‬‬ ‫�ضمن م�شروع ن�سائم اخل�ير ‪ -‬خلف‬ ‫م �ف��رو� �ش��ات ل�ب�ن��ى م���س��اح�ت�ه��ا ‪185‬م‪2‬‬ ‫م� ��ن امل� ��ال� ��ك ت‪- 0788634747 :‬‬ ‫‪0795029741‬‬ ‫‪--------------------------------‬‬‫�شقق للبيع ‪� -‬سوبر ديلوك�س ‪ -‬بناء حديث‬ ‫م��رج احل�م��ام ‪ -‬ق��رب دوار ال��دل����ة ‪� -‬ضمن‬ ‫م�شروع ن�سائم اخل�ير ‪ -‬خلف مفرو�شات‬ ‫ل�ب�ن��ى م���س��اح�ت�ه��ا ‪160‬م‪ 2‬م��ن امل��ال��ك ت‪:‬‬ ‫‪0795029741 - 0788634747‬‬ ‫‪--------------------------------‬‬‫للبيع �شقة ار��ض�ي��ة ‪190‬م‪ 2‬طابق‬ ‫�أر� �ض ��ي ��س��وب��ر دي�ل��وك����س ت��دف�ئ��ة ‪/‬‬ ‫ت�بري��د ‪ /‬ل��وي�ج����س خ�ل��ف م�شاغل‬ ‫الأم��ن العام ق��رب م�ست�شفى امللكة‬ ‫علياء ال�سعر منا�سب ‪/4655225‬‬ ‫‪0777876902 /0795558951‬‬ ‫‪---------------------------------‬‬

‫لإعالناتكم الرجاء االت�صال على الهواتف التالية‪ 5692852 - 3 :‬فــاك�س‪5692854 :‬‬

‫�شقة م�ساحة ‪120‬م ط‪ 2‬م�صعد �شارع‬ ‫الأردن خلف دائرة االفتاء ال�سعر ‪38‬‬ ‫الف ‪0777766830‬‬ ‫‪--------------------------------‬‬‫�شقة للبيع مفرو�شة يف الرابية ط‪- 3‬‬ ‫‪ 3‬ن� ��وم ‪ 3 -‬ح �م��ام ‪ 1 -‬م��ا� �س�تر ‪-‬‬ ‫م�صعد ‪ -‬ك ��راج ‪ -‬تكييف ‪ -‬تدفئة‬ ‫ فر�ش فاخر ‪ -‬ال�سعر بعد املعاينة‬‫م��ن امل��ال��ك م�ب��ا��ش��رة وع� ��دم تدخل‬ ‫الو�سطاء ‪0796473958‬‬ ‫‪--------------------------------‬‬‫�شقتني ار�ضية للبيع يف الطفيلة‬ ‫‪ /‬العي�ص‪ /‬حي احلاووز‪ /‬م�ساحتها‬ ‫‪ 260‬م ‪ /‬ع �ل��ى ق�ط�ع��ة �أر� � ��ض دومن‬ ‫ون�صف ‪ /‬م�شجرة‪ /‬واجهة ‪ 60‬م ‪/‬‬ ‫ب�سعر منا�سب ‪ /‬من امللك مبا�شرة‬ ‫‪0795718561 /0776456557‬‬

‫مطلوب‬ ‫مطلــــــــــــوب‬ ‫م�ط�ل��وب ل�ل���ش��راء ب�ي��وت م�ستقلة ‪/‬‬ ‫�شقق �سكنية ‪� /‬ضمن ج�ب��ل عمان‬ ‫‪ /‬احل���س�ين‪ /‬ال�ل��وي�ب��دة ‪/4655225‬‬ ‫‪0777876902 /0795558951‬‬ ‫‪--------------------------------‬‬‫مطلوب فيال لل�شراء يف اجلبيهة‬ ‫ال ت �ق��ل امل �� �س��اح��ة ع��ن ‪220‬م من‬ ‫امل � ��ال � ��ك م� �ب ��ا�� �ش ��رة للمراجعة‬ ‫‪0785555650‬‬ ‫‪--------------------------------‬‬‫مطلوب �أرا� �ض��ي ا�ستثمارية ت�صلح‬ ‫ل�ل�ا�� �س� �ت� �ث� �م ��ار ال � �ن� ��اج� ��ح‪ /‬يف�ضل‬ ‫م ��ن امل ��ال ��ك م �ب��ا� �ش��رة ‪/4655225‬‬ ‫‪0777876902 /0795558951‬‬ ‫‪--------------------------------‬‬‫م �ط �ل��وب �أرا� � �ض � ��ي � �س �ك �ن �ي��ة �ضمن‬ ‫م�ن��اط��ق ع�م��ان م��ن امل��ال��ك مبا�شرة‬ ‫‪ /‬ال�ي��ا��س�م�ين ‪ /‬ال ��زه ��ور ‪ /‬ال� ��ذراع‬ ‫‪ /‬امل � �ق ��اب � �ل �ي�ن �� � �ش � ��ارع احل � ��ري � ��ة ‪/‬‬ ‫وم�ن��اط��ق �أخ ��رى ج�ي��دة ‪/4655225‬‬ ‫‪0777876902 /0795558951‬‬ ‫‪--------------------------------‬‬‫م �ط �ل��وب م �ن��ازل و� �ش �ق��ق وعمارات‬ ‫� �س �ك �ن �ي��ة �أو جت � ��اري � ��ة لل�صيانة‬ ‫ال� �ك� �ه ��رب ��ائ� �ي ��ة ‪- 0777788650‬‬ ‫‪0799801802‬‬ ‫‪--------------------------------‬‬‫م �ط �ل��وب ��ش�ق��ة � �س��وب��ر دي �ل��وك ����س يف‬ ‫عمان الغربية �أق��ل من ‪150‬م ب�سعر‬ ‫منا�سب ‪0777475114‬‬


‫�إعالنــــــــــــــــات‬

‫الثالثاء (‪� )7‬أيلول (‪ ) 2010‬م ‪ -‬ال�سنة (‪ - )17‬العدد (‪)1349‬‬

‫‪11‬‬

‫قائمة �أ�سماء الذين متت املوافقة على تعيينهم من قبل ديوان اخلدمة املدنية ح�سب �أ�س�س‬ ‫انتقاء وتعيني املوظفني املعتمدة لعام ‪ 2010‬للعمل يف وزارة الرتبية والتعليم‬

‫�أعلن وزير الرتبية والتعليم �أ‪.‬د‪ .‬خالد الكركي �أ�سماء دفعة من التعيينات للعام الدرا�سي ‪ 2011/2010‬يف وزارة الرتبية والتعليم وت�شمل علي (‪)425‬‬ ‫معلم ومعلمة من خمتلف التخ�ص�صات ح�سب �أ�س�س انتقاء وتعيني املوظفني املعتمدة‪.‬‬ ‫وتطلب وزارة الرتبية والتعليم من التالية �أ�سما�ؤهم مراجعة املديريات التي مت تخ�صي�صهم �إليها م�صطحبني معهم الوثائق الثبوتية الالزمة وهم‪:‬‬ ‫الت�سل�سل‬ ‫‪1‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪7‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪9‬‬ ‫‪10‬‬ ‫‪11‬‬ ‫‪12‬‬ ‫‪13‬‬ ‫‪14‬‬ ‫‪15‬‬ ‫‪16‬‬ ‫‪17‬‬ ‫‪18‬‬ ‫‪19‬‬ ‫‪20‬‬ ‫‪21‬‬ ‫‪22‬‬ ‫‪23‬‬ ‫‪24‬‬ ‫‪25‬‬ ‫‪26‬‬ ‫‪27‬‬ ‫‪28‬‬ ‫‪29‬‬ ‫‪30‬‬ ‫‪31‬‬ ‫‪32‬‬ ‫‪33‬‬ ‫‪34‬‬ ‫‪35‬‬ ‫‪36‬‬ ‫‪37‬‬ ‫‪38‬‬ ‫‪39‬‬ ‫‪40‬‬ ‫‪41‬‬ ‫‪42‬‬ ‫‪43‬‬ ‫‪44‬‬ ‫‪45‬‬ ‫‪46‬‬ ‫‪47‬‬ ‫‪48‬‬ ‫‪49‬‬ ‫‪50‬‬ ‫‪51‬‬ ‫‪52‬‬ ‫‪53‬‬ ‫‪54‬‬ ‫‪55‬‬ ‫‪56‬‬ ‫‪57‬‬ ‫‪58‬‬ ‫‪59‬‬ ‫‪60‬‬ ‫‪61‬‬ ‫‪62‬‬ ‫‪63‬‬ ‫‪64‬‬ ‫‪65‬‬ ‫‪66‬‬ ‫‪67‬‬ ‫‪68‬‬ ‫‪69‬‬ ‫‪70‬‬ ‫‪71‬‬ ‫‪72‬‬ ‫‪73‬‬ ‫‪74‬‬ ‫‪75‬‬ ‫‪76‬‬ ‫‪77‬‬ ‫‪78‬‬ ‫‪79‬‬ ‫‪80‬‬ ‫‪81‬‬ ‫‪82‬‬ ‫‪83‬‬ ‫‪84‬‬ ‫‪85‬‬ ‫‪86‬‬ ‫‪87‬‬ ‫‪88‬‬ ‫‪89‬‬ ‫‪90‬‬ ‫‪91‬‬ ‫‪92‬‬ ‫‪93‬‬ ‫‪94‬‬ ‫‪95‬‬ ‫‪96‬‬ ‫‪97‬‬ ‫‪98‬‬ ‫‪99‬‬ ‫‪100‬‬ ‫‪101‬‬ ‫‪102‬‬ ‫‪103‬‬ ‫‪104‬‬ ‫‪105‬‬ ‫‪106‬‬ ‫‪107‬‬ ‫‪108‬‬ ‫‪109‬‬ ‫‪110‬‬ ‫‪111‬‬ ‫‪112‬‬ ‫‪113‬‬ ‫‪114‬‬ ‫‪115‬‬ ‫‪116‬‬ ‫‪117‬‬ ‫‪118‬‬ ‫‪119‬‬ ‫‪120‬‬ ‫‪121‬‬ ‫‪122‬‬ ‫‪123‬‬ ‫‪124‬‬ ‫‪125‬‬ ‫‪126‬‬ ‫‪127‬‬ ‫‪128‬‬ ‫‪129‬‬ ‫‪130‬‬ ‫‪131‬‬ ‫‪132‬‬ ‫‪133‬‬ ‫‪134‬‬ ‫‪135‬‬ ‫‪136‬‬ ‫‪137‬‬ ‫‪138‬‬ ‫‪139‬‬ ‫‪140‬‬ ‫‪141‬‬ ‫‪142‬‬

‫اال�سم‬ ‫حممود حممد عبدالعزيز م�شتهى‬ ‫احمد امني حمد الهرميي‬ ‫�سليم خالد حممد احلايف‬ ‫حممد عبداحلافظ �صالح �صالح‬ ‫خلدون وجيه مرتى دبابنه‬ ‫با�سم حممد عبدالكرمي ابو غاليه‬ ‫�شريف حممد احمد عالن‬ ‫ابراهيم حممود ابراهيم البوريني‬ ‫حمزه حممد حماد �سالمه‬ ‫عالء تي�سري حممود حمدان‬ ‫نافع حممد ح�سن ابو قا�سم‬ ‫حامت ا�سامه خمي�س عوده‬ ‫ابراهيم احمد خمي�س جربان‬ ‫حممد �سميح حممد�سعيد الكلباين‬ ‫حممود هاين حمدان ال�صالج‬ ‫عمر حممد طعم اهلل ال�سعود‬ ‫حممد توفيق بادى ال�سعود‬ ‫جهاد حممد احمد الوح�ش‬ ‫حمزه يو�سف �ضيف اهلل الفقيه‬ ‫ح�سن يعقوب ح�سن قاحو�ش‬ ‫عالء وليد علي العطيوى‬ ‫ن�ضال احمد عطا اهلل الدحيات‬ ‫حممود حممد جميل �شلطف‬ ‫عالء الدين ح�سني حممد عكه‬ ‫احمدرامي نعيم خ�ضر حمدان‬ ‫احمد غازي احمد ح�سني‬ ‫عمر �شاكر احمد القي�سيه‬ ‫ح�سام حممد عرفات عابد‬ ‫فتح حممد عبيد العبابده‬ ‫ا�شرف عيد حممد اجلغبري‬ ‫عي�سى حممد عي�سى حرزاهلل‬ ‫حممد علي عقله جنادات‬ ‫خليل حممود م�صطفى علقم‬ ‫يو�سف فتحي حممد العجالني‬ ‫عمر �شريف �صالح الربغوثي‬ ‫�صبحي عطيه دهي�ش ابو يحيى‬ ‫حممد ابراهيم حممد الرقب‬ ‫احمد �سعيد خليل تيم‬ ‫علي ابراهيم �سليمان ابو خديجه‬ ‫ا�شرف حممد عثمان البليج‬ ‫حممود يو�سف حممد الب�ستنجي‬ ‫ن�صر ح�سني �سليمان �شحاده‬ ‫عمر ذيب م�صطفى �صوفان‬ ‫رامي ثابت حممد احلرمي‬ ‫حممد جمال حممد مو�سى‬ ‫ان�س يو�سف حماد عطيه‬ ‫ليث حممد عبد ابو رمان‬ ‫�صهيب عدنان حممد اخلطيب‬ ‫زايد حممد عبد ابو رمان‬ ‫تامر احمد عبداهلل خوالده‬ ‫�سيف الدين علي مطلق العايد‬ ‫ح�سن فرج ح�سن حامده‬ ‫مرعي زاهر مرعي عبادي‬ ‫احمد عماد عبدالرزاق م�صطفى‬ ‫احمد جالل حممود ال�شلبي‬ ‫حممد خليل عبدالفتاح عوده‬ ‫عي�سى عدنان عي�سى ح�سونه‬ ‫ا�سماعيل عبداهلل عي�سى عاي�ش‬ ‫رعد حممود حمد املنا�صري‬ ‫انور حممد خليل ال�سليحات‬ ‫�سامي حممود مو�سى املنا�صري‬ ‫بالل فار�س حممد املغاريز‬ ‫املثنى حممدنبيل طاهر العمري‬ ‫طارق حممد احمد الن�سور‬ ‫عبدالبا�سط رزق حممد عمرو‬ ‫�صالح الدين حرب �سليم باير‬ ‫حممد عبدالكرمي عبدالقادر ال�سكارنه‬ ‫عمر داود عبيد املنا�صري‬ ‫�سامل احمد علي ال�سليحات‬ ‫وائل حميد عبداهلل ال�شرعه‬ ‫ه�شام حممود حممد فحار‬ ‫عماد �سمري �صربى خلف‬ ‫را�شد احمد قبالن ال�شهوان‬ ‫هاين حممد عبدالرحمن عياد‬ ‫هيثم يو�سف عبدالرحمن امل�ساعفه‬ ‫حران فهد عبدالكرمي امل�ساعفه‬ ‫احمد حممد عبدالرحمن حماد‬ ‫�سيف تي�سري حامد العياده‬ ‫هيثم مو�سى جميل ا�سماعيل‬ ‫حممد مالك حممد �سعاده‬ ‫نايف جدعي عياده الطالق‬ ‫مالك هزاع حممد االخنب‬ ‫مفلح �سعود فناطل الر�شيد‬ ‫حممد علي عوده البحرات‬ ‫عبداهلل حم�سن فهد املرزوق‬ ‫زياد حممد اليا�س الغيالني‬ ‫ناجح عو�ض مدو�س اجلبور‬ ‫طالل خلف نزال ال�سبيله‬ ‫�سعد عايد عبداهلل الدراو�شه احلويطات‬ ‫عالء رافع معي�ش الغواطنه‬ ‫حممد نزال طحيمر الدهام‬ ‫�سلطان �سالمه حممد الغيالني‬ ‫حممد علي فالح اجلبور‬ ‫عطى ح�سن فالح ال�سر�سك‬ ‫عمر طالب ا�سماعيل املراعبه‬ ‫حممد احمد حمي�سن النويري‬ ‫عدنان من�صور خرويع العثمان‬ ‫حممد عطا اهلل �سيمر الفقهاء‬ ‫حممد احمد ذيب ابو عواد‬ ‫رم�ضان ح�سن عبا�س ابو �سويلم‬ ‫عبداهلل احمد عبداهلل ال�ضوات‬ ‫عبداهلل داود علي ال�سيايله‬ ‫حممود احمد حممود ابو راجوح‬ ‫حمزه عواد جميل ابو مطر‬ ‫رامي عبدالرحمن �شحده ابو معال‬ ‫حممد مو�سى �سامل الزن‬ ‫غ�سان حممود �سالمه الرواحنه‬ ‫مروان �ضيف اهلل �سليمان ال�شخانبه‬ ‫اجمد �سليمان �سامل امللطعه‬ ‫امني �سلمان طعيمه ال�شوره‬ ‫خالد حممود م�سلم اجلماعني‬ ‫عبدالكرمي حممد كامل الكوامله‬ ‫بكر راكان عبداحلفيظ ال�شوره‬ ‫عماد �سليمان مو�سى النوافعه‬ ‫فرا�س حممود غافل املعا�سفه‬ ‫ا�سماعيل ابراهيم حممد خمي�س‬ ‫طايل خليفه �سويلم اخلاليله‬ ‫احمد نا�صر حممد اخلاليله‬ ‫حممد �سامل �سلمان �ضبعان‬ ‫بالل حممد عبداملجيد �شحرورى‬ ‫عبداملح�سن حمدي يعقوب اال�شعل‬ ‫عا�صم عثمان مو�سى عثمان‬ ‫حممد رفيق عو�ض �ضمره‬ ‫احمد ح�سن حممود البزور‬ ‫عمرو عبداهلل ح�سني العمله‬ ‫ن�شات ربحي ابراهيم احمد‬ ‫احمد عبداحلليم �سليمان اخلاليله‬ ‫ماهر جميل احمد الدراغمه‬ ‫حممد خلف فرج اخلوالده‬ ‫با�سم يون�س يو�سف القوا�سمي‬ ‫بالل �صالح توفيق اخلويل‬ ‫امين عاهد توفيق ابو غزال‬ ‫�سامي حممد ح�سن ابورقاق‬ ‫�صالح تي�سري �صالح ال�شواربه‬ ‫فرا�س توفيق ابراهيم ابو العز‬ ‫عبدالرحيم فايز عبد عابد‬ ‫حممد احمد عبدالقادر ال�سراحنه‬ ‫حممود عزت �سليم جربيل‬ ‫حممد زيدان تي�سري بنات‬ ‫عالء عبدالكرمي ارويظي القا�ضي‬ ‫رامي حممد عبدالرحمن �صدوق‬ ‫�شهاب كمال حمد اخلاليله‬

‫مركز العمل‬ ‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبه عمان‬ ‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبه عمان‬ ‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبه عمان‬ ‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبه عمان‬ ‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبه عمان‬ ‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبه عمان‬ ‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبه عمان‬ ‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبه عمان‬ ‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبه عمان‬ ‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبه عمان‬ ‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبه عمان‬ ‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبه عمان‬ ‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبه عمان‬ ‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبه عمان‬ ‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبه عمان‬ ‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبه عمان‬ ‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبه عمان‬ ‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبه عمان‬ ‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبه عمان‬ ‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبه عمان‬ ‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبه عمان‬ ‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبه عمان‬ ‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبه عمان‬ ‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبه عمان‬ ‫عمان االوىل‪/‬لواء ق�صبه عمان‬ ‫عمان الثانيه‪/‬لواء اجلامعه‬ ‫عمان الثانيه‪/‬لواء اجلامعه‬ ‫عمان الثانيه‪/‬لواء اجلامعه‬ ‫عمان الثانيه‪/‬لواء اجلامعه‬ ‫عمان الثانيه‪/‬لواء اجلامعه‬ ‫عمان الثانيه‪/‬لواء اجلامعه‬ ‫عمان الثانيه‪/‬لواء اجلامعه‬ ‫عمان الثالثه‪/‬لواء القوي�سمه‬ ‫عمان الثالثه‪/‬لواء القوي�سمه‬ ‫عمان الثالثه‪/‬لواء القوي�سمه‬ ‫عمان الثالثه‪/‬لواء القوي�سمه‬ ‫عمان الثالثه‪/‬لواء القوي�سمه‬ ‫عمان الثالثه‪/‬لواء القوي�سمه‬ ‫عمان الثالثه‪/‬لواء القوي�سمه‬ ‫عمان الثالثه‪/‬لواء القوي�سمه‬ ‫عمان الثالثه‪/‬لواء القوي�سمه‬ ‫عمان الثالثه‪/‬لواء القوي�سمه‬ ‫عمان الثالثه‪/‬لواء �سحاب‬ ‫عمان الرابعه‪/‬لواء ماركا‬ ‫عمان الرابعه‪/‬لواء ماركا‬ ‫عمان الرابعه‪/‬لواء ماركا‬ ‫عمان الرابعه‪/‬لواء ماركا‬ ‫عمان الرابعه‪/‬لواء ماركا‬ ‫عمان الرابعه‪/‬لواء ماركا‬ ‫عمان الرابعه‪/‬لواء ماركا‬ ‫عمان الرابعه‪/‬لواء ماركا‬ ‫عمان الرابعه‪/‬لواء ماركا‬ ‫عمان الرابعه‪/‬لواء ماركا‬ ‫عمان الرابعه‪/‬لواء ماركا‬ ‫عمان الرابعه‪/‬لواء ماركا‬ ‫عمان الرابعه‪/‬لواء ماركا‬ ‫عمان الرابعه‪/‬لواء ماركا‬ ‫عمان اخلام�سه‪/‬لواء وادي ال�سري‬ ‫عمان اخلام�سه‪/‬لواء وادي ال�سري‬ ‫عمان اخلام�سه‪/‬لواء وادي ال�سري‬ ‫عمان اخلام�سه‪/‬لواء وادي ال�سري‬ ‫عمان اخلام�سه‪/‬لواء وادي ال�سري‬ ‫عمان اخلام�سه‪/‬لواء وادي ال�سري‬ ‫عمان اخلام�سه‪/‬لواء وادي ال�سري‬ ‫عمان اخلام�سه‪/‬لواء وادي ال�سري‬ ‫عمان اخلام�سه‪/‬لواء وادي ال�سري‬ ‫عمان اخلام�سه‪/‬لواء وادي ال�سري‬ ‫عمان اخلام�سه‪/‬لواء وادي ال�سري‬ ‫عمان اخلام�سه‪/‬لواء وادي ال�سري‬ ‫عمان اخلام�سه‪/‬لواء وادي ال�سري‬ ‫عمان اخلام�سه‪/‬لواء وادي ال�سري‬ ‫عمان اخلام�سه‪/‬لواء وادي ال�سري‬ ‫عمان اخلام�سه‪/‬لواء ناعور‬ ‫عمان اخلام�سه‪/‬لواء ناعور‬ ‫عمان اخلام�سه‪/‬لواء ناعور‬ ‫عمان اخلام�سه‪/‬لواء ناعور‬ ‫عمان اخلام�سه‪/‬لواء ناعور‬ ‫عمان اخلام�سه‪/‬لواء ناعور‬ ‫عمان اخلام�سه‪/‬لواء ناعور‬ ‫عمان اخلام�سه‪/‬لواء ناعور‬ ‫اجليزه‬ ‫اجليزه‬ ‫اجليزه‬ ‫اجليزه‬ ‫املوقر‬ ‫املوقر‬ ‫املوقر‬ ‫املوقر‬ ‫املوقر‬ ‫املوقر‬ ‫املوقر‬ ‫املوقر‬ ‫املوقر‬ ‫املوقر‬ ‫الزرقاء الثانيه‪/‬باديه و�سطى‬ ‫الزرقاء الثانيه‪/‬باديه و�سطى‬ ‫الزرقاء الثانيه‪/‬باديه و�سطى‬ ‫مادبا‬ ‫مادبا‬ ‫مادبا‬ ‫مادبا‬ ‫مادبا‬ ‫مادبا‬ ‫مادبا‬ ‫مادبا‬ ‫مادبا‬ ‫ذيبان‬ ‫ذيبان‬ ‫ذيبان‬ ‫ذيبان‬ ‫ذيبان‬ ‫ذيبان‬ ‫ذيبان‬ ‫ذيبان‬ ‫الزرقاء االوىل‪/‬لواء ق�صبه الزرقاء‬ ‫الزرقاء االوىل‪/‬لواء ق�صبه الزرقاء‬ ‫الزرقاء االوىل‪/‬لواء ق�صبه الزرقاء‬ ‫الزرقاء االوىل‪/‬لواء ق�صبه الزرقاء‬ ‫الزرقاء االوىل‪/‬لواء ق�صبه الزرقاء‬ ‫الزرقاء االوىل‪/‬لواء ق�صبه الزرقاء‬ ‫الزرقاء االوىل‪/‬لواء ق�صبه الزرقاء‬ ‫الزرقاء الثانيه‪/‬لواء ق�صبه الزرقاء‬ ‫الزرقاء الثانيه‪/‬لواء ق�صبه الزرقاء‬ ‫الزرقاء الثانيه‪/‬لواء ق�صبه الزرقاء‬ ‫الزرقاء الثانيه‪/‬لواء ق�صبه الزرقاء‬ ‫الزرقاء الثانيه‪/‬لواء ق�صبه الزرقاء‬ ‫الزرقاء الثانيه‪/‬لواء ق�صبه الزرقاء‬ ‫الزرقاء الثانيه‪/‬لواء ق�صبه الزرقاء‬ ‫الزرقاء الثانيه‪/‬لواء ق�صبه الزرقاء‬ ‫الزرقاء الثانيه‪/‬لواء ق�صبه الزرقاء‬ ‫الزرقاء الثانيه‪/‬لواء الها�شميه‬ ‫الزرقاء الثانيه‪/‬لواء الها�شميه‬ ‫الر�صيفه‬ ‫الر�صيفه‬ ‫الر�صيفه‬ ‫الر�صيفه‬ ‫الر�صيفه‬ ‫الر�صيفه‬ ‫الر�صيفه‬ ‫الر�صيفه‬ ‫الر�صيفه‬ ‫الر�صيفه‬

‫الت�سل�سل‬ ‫‪143‬‬ ‫‪144‬‬ ‫‪145‬‬ ‫‪146‬‬ ‫‪147‬‬ ‫‪148‬‬ ‫‪149‬‬ ‫‪150‬‬ ‫‪151‬‬ ‫‪152‬‬ ‫‪153‬‬ ‫‪154‬‬ ‫‪155‬‬ ‫‪156‬‬ ‫‪157‬‬ ‫‪158‬‬ ‫‪159‬‬ ‫‪160‬‬ ‫‪161‬‬ ‫‪162‬‬ ‫‪163‬‬ ‫‪164‬‬ ‫‪165‬‬ ‫‪166‬‬ ‫‪167‬‬ ‫‪168‬‬ ‫‪169‬‬ ‫‪170‬‬ ‫‪171‬‬ ‫‪172‬‬ ‫‪173‬‬ ‫‪174‬‬ ‫‪175‬‬ ‫‪176‬‬ ‫‪177‬‬ ‫‪178‬‬ ‫‪179‬‬ ‫‪180‬‬ ‫‪181‬‬ ‫‪182‬‬ ‫‪183‬‬ ‫‪184‬‬ ‫‪185‬‬ ‫‪186‬‬ ‫‪187‬‬ ‫‪188‬‬ ‫‪189‬‬ ‫‪190‬‬ ‫‪191‬‬ ‫‪192‬‬ ‫‪193‬‬ ‫‪194‬‬ ‫‪195‬‬ ‫‪196‬‬ ‫‪197‬‬ ‫‪198‬‬ ‫‪199‬‬ ‫‪200‬‬ ‫‪201‬‬ ‫‪202‬‬ ‫‪203‬‬ ‫‪204‬‬ ‫‪205‬‬ ‫‪206‬‬ ‫‪207‬‬ ‫‪208‬‬ ‫‪209‬‬ ‫‪210‬‬ ‫‪211‬‬ ‫‪212‬‬ ‫‪213‬‬ ‫‪214‬‬ ‫‪215‬‬ ‫‪216‬‬ ‫‪217‬‬ ‫‪218‬‬ ‫‪219‬‬ ‫‪220‬‬ ‫‪221‬‬ ‫‪222‬‬ ‫‪223‬‬ ‫‪224‬‬ ‫‪225‬‬ ‫‪226‬‬ ‫‪227‬‬ ‫‪228‬‬ ‫‪229‬‬ ‫‪230‬‬ ‫‪231‬‬ ‫‪232‬‬ ‫‪233‬‬ ‫‪234‬‬ ‫‪235‬‬ ‫‪236‬‬ ‫‪237‬‬ ‫‪238‬‬ ‫‪239‬‬ ‫‪240‬‬ ‫‪241‬‬ ‫‪242‬‬ ‫‪243‬‬ ‫‪244‬‬ ‫‪245‬‬ ‫‪246‬‬ ‫‪247‬‬ ‫‪248‬‬ ‫‪249‬‬ ‫‪250‬‬ ‫‪251‬‬ ‫‪252‬‬ ‫‪253‬‬ ‫‪254‬‬ ‫‪255‬‬ ‫‪256‬‬ ‫‪257‬‬ ‫‪258‬‬ ‫‪259‬‬ ‫‪260‬‬ ‫‪261‬‬ ‫‪262‬‬ ‫‪263‬‬ ‫‪264‬‬ ‫‪265‬‬ ‫‪266‬‬ ‫‪267‬‬ ‫‪268‬‬ ‫‪269‬‬ ‫‪270‬‬ ‫‪271‬‬ ‫‪272‬‬ ‫‪273‬‬ ‫‪274‬‬ ‫‪275‬‬ ‫‪276‬‬ ‫‪277‬‬ ‫‪278‬‬ ‫‪279‬‬ ‫‪280‬‬ ‫‪281‬‬ ‫‪282‬‬ ‫‪283‬‬ ‫‪284‬‬

‫اال�سم‬ ‫توفيق نعمان حممد �شاهني‬ ‫تامر عادل منر احلاج �صالح‬ ‫احمد توفيق احمد م�سعود‬ ‫رائد يون�س حممد ابو مقيبل‬ ‫زياد حممد علي الطو�س‬ ‫عبداللطيف علي حممد رحال‬ ‫عبدالرحمن حممود �شحاده جرب‬ ‫ف�ؤاد عبدالهادى رجا ابو �شاهني‬ ‫امين �سلمان �سالمه ابو غليون‬ ‫احمد ح�سن حممد الهراب‬ ‫ح�سن م�صطفى ح�سن حممد‬ ‫�سامي حممد �سمور عبيد‬ ‫جعفر حممد عبداهلل احليارى‬ ‫مثقال احمد عبداحلليم عربيات‬ ‫احمد راتب ابراهيم قطي�شات‬ ‫احمد عايد عبداحلميد غنيم‬ ‫احمد حممد يو�سف الدبا�س‬ ‫يو�سف �صالح احلمد الزعبي‬ ‫اياد امني عبداهلل حامد‬ ‫ابراهيم حممد �صالح ابو داود‬ ‫رمزي �سعد حممد العطيان‬ ‫ح�سام حممدعرفات احمد القرم‬ ‫ميالد حممود �سامل اليازجني‬ ‫مو�سى حممد �سليمان املدهون‬ ‫احمد حممد احمد العدوان‬ ‫خليل حممد عبداحلفيظ العدوان‬ ‫احمد حممد عبداهلل الر�شايده‬ ‫احمد ح�سن م�ضعان الب�شي�ش‬ ‫طارق �سامل �سلمان ابو وقاد‬ ‫ابراهيم �سليمان �سالمه الن�صريات‬ ‫�صالح احمد حممد الك�سا�سبه‬ ‫ع�صام حممد عبدالقادر النربي�صي‬ ‫ابراهيم حممد علي ا�سماعيل‬ ‫ن�ضال حممد عطيه الد�سيت‬ ‫حممد جميل عزات عوده‬ ‫علي عاطف حممد �سردانه‬ ‫عبدالرحمن ابراهيم عبدالرحمن ياغي‬ ‫عماد حممد ابراهيم ابو زر‬ ‫احمد ا�سماعيل عواد حيارات‬ ‫مالك حممد اعمر العمايره‬ ‫عي�سى جملي عي�سى �سكر‬ ‫زياد مو�سى خليل عقل‬ ‫�ساهر �شفيق حنا ال�سماوى‬ ‫ا�شرف حممد ابراهيم العايدى‬ ‫حممود احمد حممد روا�شده‬ ‫عاطف علي عبداحلميد جرادات‬ ‫عنان علي حممد اال�سعد‬ ‫�سامر جميل عبدالرحمن ابو �سردانه‬ ‫عثمان حممود احمد حمورى‬ ‫احمد طالل حممد ال�شرايري‬ ‫حممد عبدالقادر �سالمه النجار‬ ‫حممد عبدالرحمن ابراهيم كناعنه‬ ‫حممد نعيم �سعود التهتموين‬ ‫حممد ابراهيم خلف �سليمان‬ ‫فرا�س احمد طالب هزاميه‬ ‫جمال ح�سني يو�سف حممد‬ ‫قا�سم حممد حممود �سعاده‬ ‫جعفر �سلمان حممد طهماز‬ ‫عبدال�سالم حممود ح�سني حتامله‬ ‫عمر حممد ح�سني العمري‬ ‫منري علي احمد حماد‬ ‫عبداهلل مفلح حممد الرفاعي‬ ‫عالء حممد م�صطفى العلي‬ ‫ميان خالد �سليمان كوفحي‬ ‫ي�سار عبدالرحيم عو�ض عبدالكرمي‬ ‫مامون حممد �سليمان املن�صور‬ ‫ع�صام توفيق احمد الطعاين‬ ‫احمد �سعيد عبداهلل ح�سن‬ ‫احمد هارون احمد ن�صار‬ ‫ه�شام حماد ا�سعد خليل‬ ‫عوين حممد ح�سني ال�سفوح‬ ‫�شرقاوى توفيق قا�سم من�صور‬ ‫عبدالرحمن عديل توفيق اخلليلي‬ ‫ليث هيثم حممود عودات‬ ‫�سامر طلعت توفيق ابو لبده‬ ‫طلب حممود علي الناطور‬ ‫جعفر حممد خلف طبي�شات‬ ‫ثائر حممود عبدالفتاح خ�صيب‬ ‫بالل حممد �شفيق ال�شرايري‬ ‫امين حممود ابراهيم الدويك‬ ‫ان�س حممد �سامل هياجنه‬ ‫وليد حممود عبداخلالق ابو عمر‬ ‫وجدى احمد حممود ابو الرب‬ ‫ليث نا�صر حممود من�صور‬ ‫ا�شرف ريا�ض �سارى حداد‬ ‫مازن م�سامح حممد ابو م�سامح‬ ‫حممود عطا حممود با�ش‬ ‫ربيع علي ر�ضوان خفاجه‬ ‫خالد حممدجنيب عبدالقادر اخلطيب‬ ‫�سفيان احمد �صادق مدلل‬ ‫حممود عو�ض حممد حماد‬ ‫احمد عمر حممود ابو اخليل‬ ‫خالد خ�ضر حممود ابو خالد‬ ‫حممد كمال حممد ابو الرب‬ ‫ا�سالم عمر عبداملجيد ابوليل‬ ‫عبداهلل احمد عبده العمري‬ ‫ه�شام عبدالنا�صر علي املن�سي‬ ‫بالل رفعت خلف قوا�سمه‬ ‫كمال عبداحلافظ عبدالعزيز ابو عمر‬ ‫جعفر حممد قا�سم ابو عنيز‬ ‫ميالد احمد ا�سعد �سليم‬ ‫�صالح الدين خليل �سليم ال�صمادي‬ ‫جمال ح�سن عبداهلل الب�شريي‬ ‫ا�سامه فالح عقله اجلوارنه‬ ‫حممد حم�سن �شحاده ال�شرمان‬ ‫حممد علي عبد الفقها‬ ‫حممد اكرم احمد العراي�ضه‬ ‫حممد عبداللطيف حممد عالونه‬ ‫م�صعب ح�سن احمد الدواغره‬ ‫ا�سامه علي يو�سف العزام‬ ‫ايوب داهود خالد ابو الفول‬ ‫حممود زهري عبدالرحيم الدراب�سه‬ ‫عمر حممد يو�سف ال�ساي�س‬ ‫عدى ابراهيم عبدالرحمن ال�شبول‬ ‫احمد خالد �سليم احلايك‬ ‫حممد جمعه مبارك الوردات‬ ‫معاذ حممد عو�ض اجليزاوي‬ ‫حممد يو�سف حممد الزعبي‬ ‫ب�شار ح�سن حممد ال�شرع‬ ‫ق�صي موفق حممد الزعبي‬ ‫ابراهيم ح�سن ا�سماعيل �سلمان‬ ‫عبداهلل علي حممد املخادمه‬ ‫ن�ضال طه حممد الدراب�سه‬ ‫احمد حممد نايف مناع‬ ‫جواد احمد علي ابو العي�ش‬ ‫حممد احمد عر�سان الزعبي‬ ‫�سعدو ظاهر عقل اجلبلي‬ ‫حممد ح�سني حممود الدراب�سه‬ ‫احمد عبداهلل حممود املغي�ض‬ ‫بهاء عبدالكرمي حممد ال�شبول‬ ‫زياد ارفاعي عو�ض الدهام�شه‬ ‫عبداهلل عي�سى حممود جيت‬ ‫عدي احمد حممد ب�شاب�شه‬ ‫ح�سني علي احمد دردور‬ ‫عمران حممد حممد عياد‬ ‫عماد عبدالفتاح حممود �سامل‬ ‫حممد عاطف عبداهلل اخلطيب‬ ‫ها�شم جميل عو�ض حجات‬ ‫حممد يو�سف علي علي‬ ‫عالء احمد �سعود عبيدات‬ ‫احمد حمدان حممد العمر‬ ‫حممد فهد حممد حممد‬

‫مركز العمل‬ ‫الر�صيفه‬ ‫الر�صيفه‬ ‫الر�صيفه‬ ‫الر�صيفه‬ ‫الر�صيفه‬ ‫الر�صيفه‬ ‫الر�صيفه‬ ‫الر�صيفه‬ ‫الر�صيفه‬ ‫الر�صيفه‬ ‫الر�صيفه‬ ‫الر�صيفه‬ ‫ال�سلط‪/‬لواء ق�صبه ال�سلط‬ ‫ال�سلط‪/‬لواء ق�صبه ال�سلط‬ ‫ال�سلط‪/‬لواء ق�صبه ال�سلط‬ ‫ال�سلط‪/‬لواء ق�صبه ال�سلط‬ ‫ال�سلط‪/‬لواء ق�صبه ال�سلط‬ ‫ال�سلط‪/‬لواء ق�صبه ال�سلط‬ ‫ال�سلط‪/‬لواء ق�صبه ال�سلط‬ ‫ال�سلط‪/‬لواء ق�صبه ال�سلط‬ ‫دير عال‬ ‫دير عال‬ ‫دير عال‬ ‫ال�شونه اجلنوبيه‬ ‫ال�شونه اجلنوبيه‬ ‫ال�شونه اجلنوبيه‬ ‫ال�شونه اجلنوبيه‬ ‫ال�شونه اجلنوبيه‬ ‫ال�شونه اجلنوبيه‬ ‫ال�شونه اجلنوبيه‬ ‫ال�شونه اجلنوبيه‬ ‫عني البا�شا‬ ‫عني البا�شا‬ ‫عني البا�شا‬ ‫عني البا�شا‬ ‫عني البا�شا‬ ‫عني البا�شا‬ ‫عني البا�شا‬ ‫عني البا�شا‬ ‫عني البا�شا‬ ‫عني البا�شا‬ ‫عني البا�شا‬ ‫عني البا�شا‬ ‫عني البا�شا‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد االوىل‪/‬لواء ق�صبه اربد‬ ‫اربد الثانيه‪/‬لواء بني عبيد‬ ‫اربد الثانيه‪/‬لواء بني عبيد‬ ‫اربد الثانيه‪/‬لواء بني عبيد‬ ‫اربد الثانيه‪/‬لواء بني عبيد‬ ‫اربد الثانيه‪/‬لواء املزار ال�شمايل‬ ‫اربد الثانيه‪/‬لواء املزار ال�شمايل‬ ‫اربد الثالثه‪/‬لواء الطيبه‬ ‫اربد الثالثه‪/‬لواء الطيبه‬ ‫اربد الثالثه‪/‬لواء الطيبه‬ ‫اربد الثالثه‪/‬لواء الطيبه‬ ‫اربد الثالثه‪/‬لواء الو�سطيه‬ ‫اربد الثالثه‪/‬لواء الو�سطيه‬ ‫الرمثا‬ ‫الرمثا‬ ‫الرمثا‬ ‫الرمثا‬ ‫الرمثا‬ ‫الرمثا‬ ‫الرمثا‬ ‫الرمثا‬ ‫الرمثا‬ ‫الرمثا‬ ‫الرمثا‬ ‫الرمثا‬ ‫الرمثا‬ ‫الرمثا‬ ‫الرمثا‬ ‫الرمثا‬ ‫الرمثا‬ ‫الرمثا‬ ‫الرمثا‬ ‫الرمثا‬ ‫الرمثا‬ ‫الرمثا‬ ‫الرمثا‬ ‫الرمثا‬ ‫الرمثا‬ ‫بني كنانه‬ ‫بني كنانه‬ ‫بني كنانه‬ ‫بني كنانه‬ ‫بني كنانه‬ ‫بني كنانه‬

‫الت�سل�سل‬ ‫‪285‬‬ ‫‪286‬‬ ‫‪287‬‬ ‫‪288‬‬ ‫‪289‬‬ ‫‪290‬‬ ‫‪291‬‬ ‫‪292‬‬ ‫‪293‬‬ ‫‪294‬‬ ‫‪295‬‬ ‫‪296‬‬ ‫‪297‬‬ ‫‪298‬‬ ‫‪299‬‬ ‫‪300‬‬ ‫‪301‬‬ ‫‪302‬‬ ‫‪303‬‬ ‫‪304‬‬ ‫‪305‬‬ ‫‪306‬‬ ‫‪307‬‬ ‫‪308‬‬ ‫‪309‬‬ ‫‪310‬‬ ‫‪311‬‬ ‫‪312‬‬ ‫‪313‬‬ ‫‪314‬‬ ‫‪315‬‬ ‫‪316‬‬ ‫‪317‬‬ ‫‪318‬‬ ‫‪319‬‬ ‫‪320‬‬ ‫‪321‬‬ ‫‪322‬‬ ‫‪323‬‬ ‫‪324‬‬ ‫‪325‬‬ ‫‪326‬‬ ‫‪327‬‬ ‫‪328‬‬ ‫‪329‬‬ ‫‪330‬‬ ‫‪331‬‬ ‫‪332‬‬ ‫‪333‬‬ ‫‪334‬‬ ‫‪335‬‬ ‫‪336‬‬ ‫‪337‬‬ ‫‪338‬‬ ‫‪339‬‬ ‫‪340‬‬ ‫‪341‬‬ ‫‪342‬‬ ‫‪343‬‬ ‫‪344‬‬ ‫‪345‬‬ ‫‪346‬‬ ‫‪347‬‬ ‫‪348‬‬ ‫‪349‬‬ ‫‪350‬‬ ‫‪351‬‬ ‫‪352‬‬ ‫‪353‬‬ ‫‪354‬‬ ‫‪355‬‬ ‫‪356‬‬ ‫‪357‬‬ ‫‪358‬‬ ‫‪359‬‬ ‫‪360‬‬ ‫‪361‬‬ ‫‪362‬‬ ‫‪363‬‬ ‫‪364‬‬ ‫‪365‬‬ ‫‪366‬‬ ‫‪367‬‬ ‫‪368‬‬ ‫‪369‬‬ ‫‪370‬‬ ‫‪371‬‬ ‫‪372‬‬ ‫‪373‬‬ ‫‪374‬‬ ‫‪375‬‬ ‫‪376‬‬ ‫‪377‬‬ ‫‪378‬‬ ‫‪379‬‬ ‫‪380‬‬ ‫‪381‬‬ ‫‪382‬‬ ‫‪383‬‬ ‫‪384‬‬ ‫‪385‬‬ ‫‪386‬‬ ‫‪387‬‬ ‫‪388‬‬ ‫‪389‬‬ ‫‪390‬‬ ‫‪391‬‬ ‫‪392‬‬ ‫‪393‬‬ ‫‪394‬‬ ‫‪395‬‬ ‫‪396‬‬ ‫‪397‬‬ ‫‪398‬‬ ‫‪399‬‬ ‫‪400‬‬ ‫‪401‬‬ ‫‪402‬‬ ‫‪403‬‬ ‫‪404‬‬ ‫‪405‬‬ ‫‪406‬‬ ‫‪407‬‬ ‫‪408‬‬ ‫‪409‬‬ ‫‪410‬‬ ‫‪411‬‬ ‫‪412‬‬ ‫‪413‬‬ ‫‪414‬‬ ‫‪415‬‬ ‫‪416‬‬ ‫‪417‬‬ ‫‪418‬‬ ‫‪419‬‬ ‫‪420‬‬ ‫‪421‬‬ ‫‪422‬‬ ‫‪423‬‬ ‫‪424‬‬ ‫‪425‬‬

‫اال�سم‬ ‫علي احمد طالب البلوي‬ ‫عبداهلل حممود عبداهلل العديالت‬ ‫عامر حممد جميل الدهون‬ ‫م�صطفى غالب كايد قرقز‬ ‫ح�سام يو�سف عبدالهادي العمري‬ ‫علي جمال م�صطفى الدهني‬ ‫مالك زكريا احمد الربابعه‬ ‫حممد علي عبداهلل بني حمد‬ ‫هيثم عبداحلليم عواد عمايره‬ ‫�سامح معروف عارف الدراغمه‬ ‫رافع نا�صر رافع زيناتيه‬ ‫غ�صاب من�صور علي ال�صقر‬ ‫معاويه منر ذياب احلمي�صي‬ ‫جرب علي جرب الكايد‬ ‫ل�ؤي م�شرف نايف ب�شتاوي‬ ‫عبداهلل خالد حم�سن ابداح‬ ‫احمد عمر عبده العمرى‬ ‫عمار حممد ابراهيم العليمي‬ ‫اياد احمد جميل بني عمر‬ ‫حممد رائق حممد ابو ع�صبه‬ ‫ا�سامه خالد حممد باير‬ ‫�سرور عبداهلل عايد الزبون‬ ‫احمد فالح حممد قوقزه‬ ‫حممد اجديع حممود بني احمد‬ ‫با�سم حممود �سليم الزريقات‬ ‫ابراهيم حممد ابراهيم خري�س‬ ‫هيثم ف�ؤاد جميل دروي�ش‬ ‫م�ؤمن احمد يا�سني العرود‬ ‫عبدال�سالم حممد ح�سن بعريات‬ ‫لواء حممود نهار الزالق‬ ‫حافظ علي �سرور عنيزات‬ ‫م�صطفى حممد يو�سف الق�ضاه‬ ‫حممد نعيم علي الق�ضاه‬ ‫يحيى احمد مفلح املومني‬ ‫حممد فواز حممد بني عبود‬ ‫ايهم عارف حممد الوح�شات‬ ‫عمر تركي عبداهلل ال�شرع‬ ‫يو�سف حممد طعيمه العرود‬ ‫حممود عامر �سرور الزريقات‬ ‫حكمت عبدالكرمي اغزاوى غريز‬ ‫عقبه نافع حممد عنانبه‬ ‫بالل ار�شيد �صالح احلراح�شه‬ ‫رائد علي جميل قطي�ش‬ ‫عدي يا�سر عيد ال�شديفات‬ ‫حممد ر�ضوان عيد ال�شديفات‬ ‫عبدال�سالم عبداهلل ار�شيد خوالده‬ ‫بهاء رزق ابراهيم عثمان‬ ‫زكريا حممد حمد اجلرايده‬ ‫قتيبه احمد ق�سيم احلراح�شه‬ ‫حممود حممد حممود امل�شاقبه‬ ‫حممد عر�سان عبداهلل بني حمود‬ ‫خالد حممد فا�ضل احل�سبان‬ ‫علي حمد كرمي اخلوالده‬ ‫حممد �سامل عطا الزبون‬ ‫احمد مفلح قبالن العليمات‬ ‫نايف ابراهيم �سليمان الزبون‬ ‫حممدميا�س اكثم حممد ميا�س‬ ‫رامي ح�سن كرمي الزيود‬

‫انور رميح طنا الدغمي‬ ‫علي ابراهيم �سليمان اخلوالده‬ ‫حممد حمداهلل حممد احلوامده‬ ‫عبداحلافظ حميدان �شحاده العليمات‬ ‫ا�سامه حممود را�شد ال�شديفات‬ ‫حماده حت�سني حمدان ال�شديفات‬ ‫حممود فرحان م�صطفى عمران‬ ‫متعب عيد ملوح امل�ساعيد‬ ‫�سعد �سالمه كاين القني�ص‬ ‫�سيف الدين عواد �سالمه اجلوهر‬ ‫رافع حممد جالد ال�شرفات‬ ‫عارف علي م�صيح امل�ساعيد‬ ‫حممد عياده م�سلم ال�شرفات‬ ‫عمر غازي عياده الهديب‬ ‫فرا�س ح�سني علي معرعر‬ ‫فرج ملوح وراد ال�سرديه‬ ‫فواز حممد حمود امل�ساعيد‬ ‫با�سم حاب�س حمارب ال�سرديه‬ ‫حممد �سرحان �سامل امل�ساعيد‬ ‫عبداهلل حممد عقيل العظامات‬ ‫عالء عبداهلل داغ�ش العون‬ ‫موفق حممد ق�سيم امل�ساعيد‬ ‫علي حربي عايد الزموخي‬ ‫حممد ح�سني مفلح امل�ساعيد‬ ‫وليد عبداهلل حممد طوي�سات‬ ‫طعيم�س عواد طعيم�س امل�ساعيد‬ ‫خالد عطا �صبيح بني خالد‬ ‫زيد علي حممد املزاوده‬ ‫ها�شم عوده �سليمان بني خالد‬ ‫طارق عبداهلل �سالمه العي�سى‬ ‫رائد �صالح قا�سم �صالح‬ ‫ر�سول عارف ح�سن القوامه‬ ‫حممد خلف من�صور العطوي‬ ‫جميل فالح �ضاحي بني خالد‬ ‫عبداهلل مف�ضي حطاب ال�سرحان‬ ‫فيا�ض خالد عو�ض العزي‬ ‫م�ؤيد نهار فنخري احلراف�شه‬ ‫حممد �سليمان عواد ال�شرعه‬ ‫احمد فرحان عو�ض ال�شرعه‬ ‫عازم حممد خلف البدارين‬ ‫يو�سف عقيل �سالمه املح�سن‬ ‫�سائد علي احمد ال�سعيدات‬ ‫عمران بخيت حماد املعايطه‬ ‫احمد عادل عبداهلل ال�ضمور‬ ‫احمد داود احمد ال�صعوب‬ ‫احمد عو�ض زايد الكركي‬ ‫بالل خليل ح�سني اخلتاتنه‬ ‫حممود احمد خليل الع�سا�سفه‬ ‫ا�سالم يو�سف �سامل املطارنه‬ ‫حممد زهري عبداحلميد الذنيبات‬ ‫ان�س مداهلل عطااهلل الزريقات‬ ‫عالء جعفر خليل الرتك‬ ‫حممد امني عبدالعزيز القطاونه‬ ‫عبدالرحمن �سطام عبداملجيد الع�شو�ش‬ ‫زيد �سليمان عمر الهوميل‬ ‫ابراهيم عبداللطيف عياد البداينه‬ ‫احمد �سامل احمد البلمان ال�سوالقه‬ ‫احمد حممد عبداحلفيظ اخلوالده‬ ‫حمزه احمد مريحيل البداينه‬ ‫حممود حامد حممود الداوديه‬ ‫زكريا زعل ابراهيم الربابعه‬ ‫ا�سماعيل �سامل احمد القوابعه‬ ‫احمد يا�سني ح�سن ال�شباطات‬ ‫علي �سامل عوده املرايات‬ ‫حممد عبداملجيد خليل ال�ضرو�س‬ ‫وليد حممدال�صغري عطا اهلل الروا�شده‬ ‫علي عبدالرحمن ابراهيم الربيحات‬ ‫حممد احمد حممد العجارمه‬ ‫عبداحلكيم حممد خلف القرارعه‬ ‫حممود جودت احمد اجلرادين‬ ‫خالد عبداهلل قا�سم البطونيه‬ ‫فرا�س حممد �سامل الرفوع‬ ‫احمد ابراهيم خليل النعانعه‬ ‫خالد حممد عبداهلل امل�سيعدين‬ ‫يزيد هاين احمد الكرميني‬ ‫براء فخري عطا اهلل �صالح‬ ‫احمد ماجد عو�ض اخلطيب‬ ‫عبداهلل حممدجنيب عبداهلل عبداهلل‬ ‫احمد ابراهيم عبا�س ال�سالمله‬ ‫منذر ح�سن هارون الطوره‬ ‫حممد عبا�س حمم�� الهباهبه‬ ‫ان�س حممد بهجت يا�سني‬ ‫طارق وهيب احمد اجلهني‬

‫مركز العمل‬ ‫بني كنانه‬ ‫بني كنانه‬ ‫الكوره‬ ‫الكوره‬ ‫الكوره‬ ‫الكوره‬ ‫الكوره‬ ‫الكوره‬ ‫االغوار ال�شماليه‬ ‫االغوار ال�شماليه‬ ‫االغوار ال�شماليه‬ ‫االغوار ال�شماليه‬ ‫االغوار ال�شماليه‬ ‫االغوار ال�شماليه‬ ‫االغوار ال�شماليه‬ ‫االغوار ال�شماليه‬ ‫االغوار ال�شماليه‬ ‫االغوار ال�شماليه‬ ‫جر�ش‬ ‫جر�ش‬ ‫جر�ش‬ ‫جر�ش‬ ‫جر�ش‬ ‫جر�ش‬ ‫جر�ش‬ ‫جر�ش‬ ‫جر�ش‬ ‫عجلون‪/‬لواء ق�صبه عجلون‬ ‫عجلون‪/‬لواء ق�صبه عجلون‬ ‫عجلون‪/‬لواء ق�صبه عجلون‬ ‫عجلون‪/‬لواء ق�صبه عجلون‬ ‫عجلون‪/‬لواء ق�صبه عجلون‬ ‫عجلون‪/‬لواء ق�صبه عجلون‬ ‫عجلون‪/‬لواء ق�صبه عجلون‬ ‫عجلون‪/‬لواء ق�صبه عجلون‬ ‫عجلون‪/‬لواء ق�صبه عجلون‬ ‫عجلون‪/‬لواء ق�صبه عجلون‬ ‫عجلون‪/‬لواء ق�صبه عجلون‬ ‫عجلون‪/‬لواء كفرجنه‬ ‫عجلون‪/‬لواء كفرجنه‬ ‫عجلون‪/‬لواء كفرجنه‬ ‫املفرق‬ ‫املفرق‬ ‫املفرق‬ ‫املفرق‬ ‫املفرق‬ ‫املفرق‬ ‫املفرق‬ ‫املفرق‬ ‫املفرق‬ ‫املفرق‬ ‫املفرق‬ ‫املفرق‬ ‫املفرق‬ ‫املفرق‬ ‫املفرق‬ ‫املفرق‬ ‫املفرق‬

‫املفرق‬ ‫املفرق‬ ‫املفرق‬ ‫املفرق‬ ‫املفرق‬ ‫املفرق‬ ‫املفرق‬ ‫الباديه ال�شماليه ال�شرقيه‬ ‫الباديه ال�شماليه ال�شرقيه‬ ‫الباديه ال�شماليه ال�شرقيه‬ ‫الباديه ال�شماليه ال�شرقيه‬ ‫الباديه ال�شماليه ال�شرقيه‬ ‫الباديه ال�شماليه ال�شرقيه‬ ‫الباديه ال�شماليه ال�شرقيه‬ ‫الباديه ال�شماليه ال�شرقيه‬ ‫الباديه ال�شماليه ال�شرقيه‬ ‫الباديه ال�شماليه ال�شرقيه‬ ‫الباديه ال�شماليه ال�شرقيه‬ ‫الباديه ال�شماليه ال�شرقيه‬ ‫الباديه ال�شماليه ال�شرقيه‬ ‫الباديه ال�شماليه ال�شرقيه‬ ‫الباديه ال�شماليه ال�شرقيه‬ ‫الباديه ال�شماليه ال�شرقيه‬ ‫الباديه ال�شماليه ال�شرقيه‬ ‫الباديه ال�شماليه ال�شرقيه‬ ‫الباديه ال�شماليه ال�شرقيه‪/‬الروي�شد‬ ‫الباديه ال�شماليه ال�شرقيه‪/‬الروي�شد‬ ‫الباديه ال�شماليه الغربيه‬ ‫الباديه ال�شماليه الغربيه‬ ‫الباديه ال�شماليه الغربيه‬ ‫الباديه ال�شماليه الغربيه‬ ‫الباديه ال�شماليه الغربيه‬ ‫الباديه ال�شماليه الغربيه‬ ‫الباديه ال�شماليه الغربيه‬ ‫الباديه ال�شماليه الغربيه‬ ‫الباديه ال�شماليه الغربيه‬ ‫الباديه ال�شماليه الغربيه‬ ‫الباديه ال�شماليه الغربيه‬ ‫الباديه ال�شماليه الغربيه‬ ‫الباديه ال�شماليه الغربيه‬ ‫الباديه ال�شماليه الغربيه‬ ‫البرتاء‬ ‫الكرك‪/‬لواء ق�صبه الكرك‬ ‫الكرك‪/‬لواء ق�صبه الكرك‬ ‫الكرك‪/‬لواء ق�صبه الكرك‬ ‫الكرك‪/‬لواء ق�صبه الكرك‬ ‫الكرك‪/‬لواء ق�صبه الكرك‬ ‫الكرك‪/‬لواء ق�صبه الكرك‬ ‫الكرك‪/‬لواء عي‬ ‫الق�صر‪/‬لواء فقوع‬ ‫الق�صر‪/‬لواء فقوع‬ ‫املزار اجلنوبي‬ ‫املزار اجلنوبي‬ ‫االغوار اجلنوبيه‬ ‫االغوار اجلنوبيه‬ ‫الطفيله‪/‬لواء ق�صبه الطفيله‬ ‫الطفيله‪/‬لواء ق�صبه الطفيله‬ ‫الطفيله‪/‬لواء ق�صبه الطفيله‬ ‫الطفيله‪/‬لواء ق�صبه الطفيله‬ ‫الطفيله‪/‬لواء ق�صبه الطفيله‬ ‫الطفيله‪/‬لواء ق�صبه الطفيله‬ ‫الطفيله‪/‬لواء ق�صبه الطفيله‬ ‫الطفيله‪/‬لواء ق�صبه الطفيله‬ ‫الطفيله‪/‬لواء ق�صبه الطفيله‬ ‫الطفيله‪/‬لواء ق�صبه الطفيله‬ ‫الطفيله‪/‬لواء ق�صبه الطفيله‬ ‫الطفيله‪/‬لواء ق�صبه الطفيله‬ ‫الطفيله‪/‬لواء ق�صبه الطفيله‬ ‫الطفيله‪/‬لواء ق�صبه الطفيله‬ ‫الطفيله‪/‬لواء ق�صبه الطفيله‬ ‫الطفيله‪/‬باديه جنوبيه‪/‬احل�سا‬ ‫ب�صريا‪/‬لواء ب�صريا‬ ‫ب�صريا‪/‬لواء ب�صريا‬ ‫ب�صريا‪/‬لواء ب�صريا‬ ‫ب�صريا‪/‬لواء ب�صريا‬ ‫معان‬ ‫معان‬ ‫معان‬ ‫معان‬ ‫ال�شوبك‬ ‫العقبه‬ ‫العقبه‬ ‫العقبه‬


‫‪12‬‬

‫مقــــــــــــــــــــــــــــــــــاالت‬

‫الثالثاء (‪� )7‬أيلول (‪ ) 2010‬م ‪ -‬ال�سنة (‪ - )17‬العدد (‪)1349‬‬

‫قراءات‬

‫خطوة‬ ‫جيدة جتاه‬ ‫املعلمني‪...‬‬ ‫لكنّها ال تكفي‬

‫رأي حر‬

‫على المأل‬

‫عمر عيا�صرة‬ ‫كل الرتحيب بقرار �إلغاء‬ ‫وزارة الرتبية والتعليم جميع‬ ‫قرارات الإحالة على اال�ستيداع‬ ‫والنقل التي اتخذت بحق ‪45‬‬ ‫معلما ومعلمة بعد �سل�سلة من‬ ‫الفعاليات التي قام بها املعلمون؛‬ ‫ردا على �إ�ساءة الوزير ال�سابق‬ ‫ل��ه��م م��ن ن��اح��ي��ة‪ ،‬ومطالبتهم‬ ‫بنقابة مهنية من ناحية �أخرى‪.‬‬ ‫ق��رارات اال�ستيداع والنقل‬ ‫اجلائر للمعلمني النا�شطني مل‬ ‫تكن ه��ي امل�شكلة الرئي�سة يف‬ ‫�أزم��ة احلكومة مع املعلمني‪ ،‬بل‬ ‫هي جم��رد �إج���راءات انفعالية‬ ‫تالية‪ ،‬مار�ستها احلكومة من‬ ‫�أج��ل تروي�ض ح��راك املعلمني‪،‬‬ ‫و�إ����ض���ع���اف ����ش���دة متا�سكهم‪،‬‬ ‫وبالتايل الإجهاز على مطالبهم‬ ‫وق�ضيتهم‪.‬‬ ‫م���ن ه���ن���ا‪ ،‬ي���ك���ون ت��راج��ع‬ ‫احل��ك��وم��ة ع��ن ه��ذه ال��ق��رارات‬ ‫خ��ط��وة ج��ي��دة يف �إط���ار �إع���ادة‬ ‫الق�ضية لأج��وائ��ه��ا العقالنية‬ ‫احل��واري��ة التي م��رت بها قبل‬ ‫�أن ترتاجع احلكومة عن ذلك‪،‬‬ ‫وتبد�أ بالت�صعيد و�إدارة الظهر‬ ‫للمعلمني‪.‬‬ ‫م��ا يجب �أن ي��درك��ه جميع‬ ‫�أط������راف ال��ق�����ض��ي��ة (معلمون‬ ‫وحكومة)‪� ،‬أن خطوة احلكومة‬ ‫لي�ست �أكرث من تراجع عن خط�أ‬ ‫ارتكبته وزارة الرتبية والتعليم‬ ‫يف �أتون الأزمة‪.‬‬ ‫عندها �سنكون �أم��ام نقطة‬ ‫انطالق منطقية و�صحية للبدء‬ ‫يف ح��وار بني �أط��راف الق�ضية؛‬ ‫مل��واج��ه��ة م��ل��ف��ات��ه��ا الرئي�سة‬ ‫وامل��ت��م��ث��ل��ة مب��و���ض��وع النقابة‬ ‫الإ����ش���ك���ايل ع��ن��د احل��ك��وم��ة‬

‫�سلطان العجلوين‬

‫جنوم على‬ ‫جبني الأمة‪..‬‬ ‫جمال‬ ‫�أبو الهيجا‬ ‫ميتهن بع�ض الكتاب وال�شعراء والإعالميني‬ ‫مهنة املديح والتعظيم لزعماء الدنيا الذين‬ ‫ملكوا رق��اب النا�س؛ على �أم��ل �أن ينالهم بع�ض‬ ‫الكرم‪� ،‬أو يخطئهم �أكرث الغ�ضب‪.‬‬ ‫وقد ر�أيت �أن �أمتهن �أنا �أي�ض ًا مهنة املديح‪،‬‬ ‫وبيان املناقب‪ ،‬وتلميع النجوم لعظماء ملكوا‬ ‫قلوب النا�س‪ ،‬على �أمل �أن تطالني منهم دعوة‬ ‫�صاحلة‪� ،‬أو يتجاوز عني اجلبار بذلك بع�ض‬ ‫اخلطايا‪ ،‬وما �أكرثها‪...‬‬ ‫اليوم �أ�شحذ فكري‪ ،‬و�أ�ستل قلمي؛ لأزيل عن‬ ‫ب�صر الأمة الغ�شاوة التي حتجب عنها اال�ستنارة‬ ‫جنم مل ت�صنعه‬ ‫بنور جنم �ساطع فوق جبينها؛ ٍ‬ ‫م�سابقات الرق�ص وال��غ��ن��اء‪ ،‬ومل يحمله �إىل‬ ‫�سدّ ة جنوميته نفاق وال رياء‪ ،‬و�إمنا بنى جمده‬ ‫بيده التي �سبقته �إىل اجلنة‪ ،‬وبجهاده و�صربه‬ ‫وثباته‪.‬‬ ‫املهجر من‬ ‫فقد �آثر ال�شيخ جمال �أبو الهيجا ّ‬ ‫بلدة عني حو�ض ق�ضاء حيفا �أن يرتك خريات‬ ‫اخلليج بعد �أن عمل مدر�س ًا يف اليمن وال�سعودية‬ ‫ويعود �إىل خميم جنني كي ي�شارك مع �إخوانه يف‬ ‫اجلهاد واملقاومة �ضد االحتالل اليهودي‪.‬‬ ‫ويف حني تتدرج النجوم الزائفة يف �سلم‬ ‫النجومية باملنا�صب والأل��ق��اب‪ ،‬يتدرج ال�شيخ‬ ‫يف �سلم �آخ���ر‪� ،‬سلم ي�سميه االح��ت�لال قائمة‬ ‫امل��ط��ل��وب�ين‪ ،‬فيعتقله �ست م���رات (ن��اه��ي��ك عن‬ ‫االع��ت��ق��االت يف �سجون ال�سلطة "الوطنية")‬ ‫تطول ك��ل م��دة بح�سب درج��ة اخل��ط��ورة التي‬ ‫و�صل �إليها ال�شيخ‪ ،‬لي�صل �إىل ر�أ�س القائمة �إبان‬ ‫معركة خميم جنني‪ ،‬في�صنف ال�شيخ مع املطلوبة‬ ‫ر�ؤو�سهم للت�صفية‪ ،‬وبالفعل تتم حماولة اغتياله‬ ‫في�صاب بر�صا�ص متفجر من نوع دمدم يف يده‪،‬‬ ‫وك���ان اخل��ي��ار �صعب ًا‪ :‬االن�سحاب م��ن املعركة‬ ‫والذهاب للم�ست�شفى والتعر�ض لالعتقال �أو برت‬ ‫اليد من الكتف والبقاء �إىل جانب املقاومني؟ �إال‬ ‫�أن ال�شيخ �آثر اال�ستغناء عن يده‪.‬‬ ‫وبعد �سنوات من املطاردة واملالحقة من قبل‬ ‫االحتالل و�سلطة رام اهلل‪ ،‬يتم اعتقال ال�شيخ‬ ‫فيتعر�ض لأب�شع �صور التعذيب؛ حيث كان اجلنود‬ ‫يدخلون ف��وه��ات بنادقهم يف ج��راح��ه‪ ،‬وتتم‬ ‫م�ساومة ال�شيخ بني ال�سجن والإب��ع��اد‪ ،‬فيختار‬ ‫ال�سجن يف الوطن على احلرية يف الغربة‪ ،‬ن�سف‬ ‫بيته بطائرات الأبات�شي ف�صرب‪ ،‬اعتقلوا زوجته‬ ‫امل�صابة مبر�ض ال�سرطان يف ر�أ�سها كي "يلني‬ ‫ر�أ�سه" فيزداد عناداً‪ ،‬ويعتقل �أبنا�ؤه الثالثة‬ ‫عبد ال�سالم وعا�صم وعماد‪ ،‬وي�صاب عبد ال�سالم‬ ‫مرة بر�صا�صة احتالل يف ظهره‪ ،‬ومرة بر�صا�صة‬ ‫"وطنية" متزق يده فيزداد �صالبة‪ ،‬وتعتقل‬ ‫ابنته بنان قبيل امتحانات التوجيهي فلم يهتز‬ ‫اجلبل ال�شامخ‪.‬‬ ‫يف كل يوم ُي ْك َت ُب ف�صل جديد يف ق�صة هذا‬ ‫البطل‪ ،‬فمن اعتقال الأبناء على يد االحتالل‬ ‫وال�سلطة‪� ،‬إىل اتهامه وهو داخل املعتقل بقيادة‬ ‫خاليا مقاومة والتخطيط لأ�سر جنود �صهاينة‪،‬‬ ‫وه��ا هو مي�ضي عامه التا�سع يف زن��ازي��ن العزل‬ ‫االنفرادي رغم مر�ضه و�إ�صابته‪ ،‬ومينع من زيارة‬ ‫�أهله ور�ؤية �أبنائه‪.‬‬ ‫هذه �شذرات عاجلة من �سرية جنم المع‪َ ،‬خ َّط‬ ‫�سريته بالدم وال�صرب‪ ،‬ف�إن كانت النجوم الزائفة‬ ‫تتزاحم على موطئ قدم يف مزابل التاريخ‪ ،‬ف�إن‬ ‫لك واهلل يا �أبا عبد ال�سالم مكان ًا وا�سع ًا حمجوز ًا‬ ‫يف �سجل املجد مع اخلالدين‪.‬‬ ‫‪www.sultanajlonj.com‬‬

‫واملبدئي عند املعلمني‪.‬‬ ‫املعلمون بدورهم �سي�شعرون‬ ‫ب��ع��د ال�ت�راج���ع احل��ك��وم��ي عن‬ ‫ال��ق��رارات الت�صعيدية بالزهو‬ ‫وال���ق���وة وان��ت�����ص��ار ح��راك��ه��م‬ ‫وج��دواه‪ ،‬وهذا حق و�صحيح يف‬ ‫بع�ض �أبعاده‪.‬‬ ‫ل��ك��ن احل��ق��ي��ق��ي��ة وال��ق��ي��د‬ ‫ال�صحيح على "فرح املعلمني‬ ‫ون�شوتهم" ي��ج��ب �أن يراعي‬ ‫�أمورا �أخرى‪ ،‬فاحلكومة احلالية‬ ‫مت��ر ال��ي��وم ب��واح��دة م��ن �أ�شد‬ ‫�أزماتها العامة مع كافة ملفات‬ ‫الأداء‪ ،‬وه����ذا امل������أزق دفعها‬ ‫لتبني �إ�سرتاتيجية تخفيف‬ ‫الأحمال‪.‬‬ ‫فقد ي��ك��ون ق��راره��ا اليوم‬ ‫جمرد تكتيك مرحلة وانحناءة‬ ‫�آن��ي��ة‪ ،‬وه��و الأرج���ح‪ ،‬ل��ذا يجب‬ ‫على املعلمني و�ضع هذا ال�سياق‬ ‫ن�صب �أعينهم وحمل عنايتهم���.‬‬ ‫�أم���ا احل��ك��وم��ة‪ ،‬وب��ع��د هذه‬ ‫اخلطوة ال�شجاعة واملحمودة‬ ‫م��ن اجل��م��ي��ع‪ ،‬ينتظر منها �أن‬ ‫تغلق امللف برمته‪ ،‬و�أال متار�س‬ ‫على املعلمني وق�ضيتهم منطق‬ ‫ال��ت��ح��اي��ل و�إ���ض��اع��ة اللحظة‬ ‫بغية اكت�ساب حلظة خمتلفة‬ ‫و�أف�ضل‪.‬‬ ‫وح���ت���ى ال ن���ق���ع �ضحية‬ ‫للمبالغة واالنحياز‪ ،‬نقول �إن‬ ‫اخل��ط��وة احل��ك��وم��ي��ة م�شجعة‬ ‫ومي���ك���ن ال��ب��ن��اء ع��ل��ي��ه��ا‪ ،‬لكن‬ ‫على املعلمني البقاء يف دائرة‬ ‫التفاو�ض واحلذر على ال�سواء‪،‬‬ ‫فالتوقيت وال��زم��ان ب��ات��ت له‬ ‫عالقة مبوارد وقوة كل طرف‪،‬‬ ‫واحلكومات تبقى دائما �أدهى‬ ‫و�أمر‪.‬‬

‫االنق�سام حول‬ ‫االنتخابات‬ ‫م�ضرة وطنية‬

‫وجهة نظر‬

‫جمال ال�شواهني‬ ‫ال�س�ؤال الأ�سا�سي بالفل�سفة ما زال قائم ًا على حاله منذ‬ ‫طرحه �أول م��رة‪ ،‬ويتعلق باالختالف على �أ�سبقية الوعي �أم‬ ‫املادة‪ .‬وقد ظل �أن�صار هذا وذاك على مواقفهم‪ ،‬من حيث الت�أكيد‬ ‫على فر�ضية �أن الوعي انعكا�س للمادة‪ ،‬باعتبارها الأ�سبق وجود ًا‬ ‫بالن�سبة لهذا الفريق‪ ،‬ومن جهة �أخرى على م�سلمة متكن الوعي‬ ‫من املادة والت�أثري عليها؛ لأنه الأ�سبق بالن�سبة للثاين‪.‬‬ ‫والأمر هنا لي�س كما هو احلال فيما يخ�ص �أ�سبقية الدجاجة‬ ‫على البي�ضة �أم العك�س‪ ،‬الذي ُحلَّتْ طال�سمه �أخري ًا بافرتا�ض‬ ‫�أ�سبقية البي�ضة ح�سب ر�أي علماء الأ�سئلة اجلدلية يف الكون‪،‬‬ ‫التي ال تنتهي وال تتوقف عند حد‪ ،‬وجتري الإجابات عليها‪،‬‬ ‫غري �أنها يف املح�صلة تظل حمل خط�أ و�صواب‪ ،‬ويتم التعديل‬ ‫عليها كلما وقع عليها جديد‪.‬‬ ‫غري �أن هناك �أ�سئلة �أخرى على الدوام‪ ،‬ال تخ�ص اجلدلية‬ ‫ب�شيء‪ ،‬و�إن كانت ت�أخذ �صفتها �شك ًال ولي�س جوهري ًا‪ ،‬وهذا النوع‬ ‫توال‬ ‫�إمنا يخ�ص احلراك االجتماعي اليومي‪ ،‬وما يفر�ضه من ٍ‬ ‫له‪ ،‬وتكون الإجابة عليها حمل حوار يف املجتمعات الدميقراطية‬ ‫لالتفاق حولها‪ ،‬وعلى �أ�سا�س �ضع دائرة فقط يف غريها‪ ،‬باعتبار‬ ‫حتديد الإجابة �سلف ًا بخيار وحيد‪.‬‬ ‫ال�س�ؤال املطروح �أردن��ي� ًا ه��ذه الأي��ام يتعلق باالنتخابات‬ ‫النيابية‪ ،‬وفيما �إذا كان الأف�ضل ت�أجيلها �أم �إجرا�ؤها يف الوقت‬ ‫املحدد‪ ،‬وهذا ال�س�ؤال لي�س فل�سفي ًا وال جدلي ًا‪.‬‬ ‫الأكيد �أن هناك انق�سام حول الأمر‪ ،‬ال ينبغي معه التمرت�س‬ ‫والتخندق‪ ،‬و�إمنا حتديد الأف�ضل وطني ًا‪.‬‬ ‫ال��داع��ون لإج���راء االنتخابات يف موعدها هم احلكومة‬ ‫وال��ذي��ن ي�شجعونها ويقفون معها‪ ،‬و�أول��ئ��ك ال��ذي��ن ي��رون يف‬ ‫�إجرائها م�صلحة لهم‪ ،‬بغ�ض النظر عما �إذا كان هناك �إجماع‬ ‫وطني �أم ال‪ ،‬وه����ؤالء ي�ستندون يف مواقفهم �إىل جمموعة‬ ‫عوامل تخ�صهم‪ ،‬ويرونها �صاحلة‪ ،‬وم�صلحة وطنية �أي�ض ًا‪ ،‬دون‬ ‫�أن يجيبوا على الأ�سئلة املطروحة يف الأم��ر‪ ،‬وهي �أ�سئلة عن‬ ‫جدوى االنتخابات على �أ�سا�س قانون م�ؤقت حمل خالف وطني‪،‬‬ ‫وعن �إعالنات املقاطعة لها من �شرائح وطنية و�سيا�سية و�سعة‪،‬‬ ‫وذات ح�ضور فاعل‪ ،‬وع��ن م��دى �إدراك احلاجة ملجل�س نواب‬ ‫حقيقي‪ ،‬وفيما �إذا كانت االنتخابات �ستفرزه (�أي جمل�س نواب‬ ‫حقيقيا) �أم �أنها �ستعيد ا�ستن�ساخ املجل�س املنحل‪ ،‬وكذلك عما �إذا‬ ‫كانت �ستعمق من ال�شروخات الوطنية واالجتماعية‪ ،‬وطبيعة‬ ‫اال�ستعدادات للتعامل مع جمل�س من لون واحد‪� ،‬أمام متطلبات‬ ‫�سيا�سية واقت�صادية حملية و�إقليمية ودولية‪ ،‬و�أي�ض ًا على مدى‬ ‫اال�ستعدادات الوطنية ملواجهة خماطر حمتملة يجري احلديث‬ ‫عنها يف �أجواء املفاو�ضات املبا�شرة بني الإ�سرائيليني و�سلطة رام‬

‫عبد الرحمن فرحانة‬

‫�صفقة وا�شنطن وتل �أبيب وكوابح احلرب‬ ‫التحول يف امل��وق��ف الأم��ري��ك��ي وان��ق�لاب��ه على‬ ‫خطاب �أوباما الناعم يف القاهرة جاء يف �إطار �صفقة‬ ‫بني وا�شنطن وتل �أبيب جوهرها امتناع "�إ�سرائيل" عن‬ ‫القيام ب�أي �ضربة ع�سكرية لإيران‪ ،‬مقابل �أن تتبنى‬ ‫الإدارة الأمريكية املوقف الإ�سرائيلي بخ�صو�ص ملف‬ ‫الت�سوية‪ ،‬مع عدم ممار�سة �أي �ضغوط على تل �أبيب‬ ‫للقبول ب�أي حل نهائي �أو م�ؤقت‪.‬‬ ‫مت��ت ال�صفقة م��ن ج��ان��ب �إدارة �أوب���ام���ا ملنع‬ ‫"�إ�سرائيل" من القيام مبغامرة غري حم�سوبة تتورط‬ ‫وا�شنطن على �إثرها‪ ،‬وللح�صول على الفر�صة الكافية‬ ‫ل�سحب جي�شها م��ن ال��ع��راق ب��ه��دوء‪ .‬ناهيك ع��ن �أزمتها‬ ‫الع�سكرية يف �أفغان�ستان‪ ،‬وكذلك �أزمتها املالية التي �أنهكت �إدارة‬ ‫�أوباما داخليا‪ .‬ف�ض ًال عن �أن الإدارة الدميقراطية على مرمى حجر‬ ‫من االنتخابات الن�صفية للكوجنر�س‪ ،‬وحاجتها وخ�شيتها يف ذات‬ ‫الوقت من اللوبي اليهودي ال��ذي ميتلك ت��أث�ير ًا كبري ًا على نتائج‬ ‫االنتخابات‪.‬‬ ‫م��ع ذل��ك هنالك ك��واب��ح مو�ضوعية ع��دي��دة متنع احل���رب يف‬ ‫املنطقة‪ ،‬من بينها‪:‬‬ ‫ �أن مو�سكو ال ترغب بهذه احلرب؛ لأنها �ست�ؤثر على م�صاحلها‬‫اال�سرتاتيجية مع �إيران‪ ،‬ورو�سيا متانع توجيه �ضربة لإيران وملفاعل‬ ‫بو�شهر النووي الذي عملت على ت�شغيله م�ؤخرا‪.‬‬ ‫ خ�شية الدولة العربية من تداعيات وردود فعل احتمال ف�شل‬‫ال�ضربة الع�سكرية‪ ،‬ما يعني �أنها �ستكون متهمة بتوريط املنطقة‬ ‫بحرب ال �ضرورة لها‪ ،‬وبالتايل اخلوف من فر�ض حالة عزلة عليها‪،‬‬ ‫ناهيك عن �أن الكلف الأخالقية املتوقعة ت�شو�ش على قرار احلرب؛ يف‬ ‫ظل الثقل القانوين الذي ما زال ماث ًال على �إثر تقرير غولد�ستون‪.‬‬ ‫ خماوف تل �أبيب من رد فعل جماهريي عربي وا�سع النطاق �ضد‬‫الأنظمة العربية املعتدلة‪ ،‬وبالتايل جترب هذه الأنظمة على اتخاذ‬ ‫�إجراءات عقابية لـ"�إ�سرائيل" منها قطع العالقات الدبلوما�سية‪ ،‬بل‬ ‫هناك خماوف �أعلى درجة؛ تتمثل يف التح�سب من حتوالت �إقليمية‬ ‫كبرية قد حترف تر�سيم الإقليم لغري �صالح الدولة العربية‪.‬‬ ‫ وا�شنطن ال زال��ت راغبة يف التهدئة الدولية‪ ،‬وال ترغب‬‫بالتورط بحرب جديدة ب�سبب �أزماتها يف العراق و�أفغان�ستان‪ ،‬ف�ض ًال‬ ‫عن الأزم��ة املالية‪ .‬بالإ�ضافة �إىل املخاطر التي �ستنجم عن غلق‬ ‫م�ضيق هرمز‪ ،‬وما يعنيه من �أرتفاع �أ�سعار النفط التي �ست�ضغط على‬ ‫االقت�صاد العاملي‪ ،‬والأمريكي على وجه اخل�صو�ص‪.‬‬ ‫‪ -‬ع��دم اكتمال التجهيز الع�سكري ال�لازم حلماية اجلبهة‬

‫الداخلية "الإ�سرائيلية" (اخلا�صرة الرخوة)؛ �إذ �إن‬ ‫مظالت احلماية اجلوية كالقبة احلديدية لل�صواريخ‬ ‫الق�صرية املدى‪ ،‬والع�صا ال�سحرية للمتو�سطة املدى‪،‬‬ ‫وحتى املظلة اخلا�صة بال�صواريخ البال�ستية لي�ست‬ ‫على �أكمل وجه‪.‬‬ ‫ لي�ست هناك قدرة �إ�سرائيلية كافية على‬‫�إر�سال طائرات لق�صف �إيران تباع ًا يف حال اندالع‬ ‫ح��رب‪ ،‬وع��دد ه��ذه الطائرات حم��دود‪ ،‬وق��د يكون‬ ‫عملها م�شلول يف حال كان الرد الإيراين ال�صاروخي‬ ‫عايل الوترية‪ ،‬فقد مينعها من العودة �إىل املطارات‬ ‫التي انطلقت منها‪ ،‬كما �أن املمرات اجلوية لتنفيذ‬ ‫ال�ضربة لي�ست جاهزة‪ ،‬ومما يعقد تنفيذ �أي �ضربة حمتملة ات�سا ُع‬ ‫اجلغرافيا الإيرانية‪ ،‬وتناثر املراكز امل�ستهدفة ومتو�ضعها يف‬ ‫�أعماق ت�صل �إىل ع�شرات الأمتار يف باطن الأر�ض‪.‬‬ ‫ يف احلرب الربية مع حزب اهلل �أو �سورية �ستكون الدبابات‬‫"الإ�سرائيلية" غري حم�صنة يف مواجهة �صواريخ الدروع؛ لأن هذه‬ ‫ال�صواريخ قد مت تطويرها‪ ،‬وبالتايل قد تكون "مظلة ترويف" التي‬ ‫�أعدت حديث ًا حلماية الدروع غري كافية‪.‬‬ ‫ التقارير الداخلية يف الدولة العربية تتحدث عن �أن‬‫اجلبهة الداخلية لي�ست يف حالة ا�ستعداد ملواجهة حرب؛ حيث‬ ‫الكمامات مل توزع بعد ب�شكل كاف‪ ،‬كما �أن املالجئ بحاجة �إىل‬ ‫عمل كبري‪.‬‬ ‫ العامل اال�ستخباري؛ �إذ �إن الدولة العربية جتهل الكثري‬‫عن خارطة الأهداف يف معظم اجلبهات‪ ،‬وبالتايل لن تن�صح دوائر‬ ‫اال�ستخبارات الع�سكرية لديها يف ظل هذا الواقع ب�شن احلرب؛ لأن‬ ‫كلفتها �ستكون عالية‪ ،‬وقد تف�شل بالكامل‪ ،‬ويف هذه احلالة �سيكون‬ ‫قرار احلرب مغامرة مدمرة‪.‬‬ ‫ احلرب املحتملة لن تكون مو�ضعية؛ �أي مع جهة واحدة‪،‬‬‫بل على الأغلب �ستكون مع �أكرث من طرف‪ ،‬وهذا �سريفع من كلفتها‬ ‫وتداعياتها‪ ،‬ورمبا هذا البعد ي�شكل ثق ًال كبري ًا على �صانع قرار‬ ‫احلرب يف تل �أبيب‪.‬‬ ‫ال يعني ذلك �أن املنطقة �آمنة‪ ،‬و�أن �شبح احلرب قد تال�شى‪،‬‬ ‫فاحلرب مرغوب بها من قبل الكيان الإ�سرائيلي‪ ،‬ولكن البيئة‬ ‫الدولية والإقليمية هي غري امل�ؤاتية‪ ،‬علم ًا �أن تل �أبيب تعمل على‬ ‫�إن�ضاج احلالة للحرب ب�أدوات خمتلفة‪ ،‬عرب ال�صفقة املذكورة مع‬ ‫وا�شنطن ملدارات �أوباما‪ ،‬من خالل �إثارة الفنت كما يف لبنان لإ�ضعاف‬ ‫اجلبهة الداخلية اللبنانية‪ ،‬ورمبا يف مواقع �أخرى‪.‬‬

‫أفق جديد‬

‫د‪ .‬دمية طارق طهبوب‬

‫�صائم يف �سجن غزة‬ ‫يف رائعتها للأطفال (�صائم يف �سجن عكا) كتبت املبدعة رو�ضة‬ ‫فرخ الهدهد حكاية ال�شيخ فرحان ال�سعدي احلاج الق�سامي الثمانيني‬ ‫ال��ذي حكم عليه الإجنليز ب��الإع��دام �شنقا دون رحمة وال �أع��ذار‬ ‫خمففة لكرب �سنه‪ ،‬وبيا�ض �شعره‪ ،‬وانحناء ظهره‪ ،‬فالقى وجه ربه جل‬ ‫وعال‪� ،‬صائما ليفرح بفطره وجهاده يف جنات عدن‪.‬‬ ‫هم اخلالدون على درب ال�صيام واجلهاد‪ ،‬يجمعون بني احل�سنات‬ ‫واحل�سنيني من �أول ال�صحابة البدريني �إىل جامع امل�صحف عثمان‬ ‫بن عفان ر�ضي اهلل عنه الذي ا�ست�شهد وهو �صائم وقد ب�شر يف منامه‬ ‫بالإفطار عند ربه‪.‬‬ ‫هي �أمة مل تك�سر عزميتها �شهوات البطن والنف�س‪ ،‬وال ظلم الب�شر‪،‬‬ ‫وال �سطوة اجلالد‪.‬‬ ‫هي درو�س حية يف �أن ال�صيام واجلهاد قرناء‪ ،‬فمن ي�صرب عن حظ‬ ‫نف�سه �سي�صرب مع �أمر ربه‪ ،‬و�سي�سهل عليه تبديل الأوىل بالآخرة‪.‬‬ ‫هو ذاته �سجن عكا الذي خرجت منه جنازة ال�شهداء الثالثة‬ ‫حممد جمجوم‪ ،‬وف�ؤاد حجازي‪ ،‬وعطا الزير‪ ،‬فان�صبت لعنات ال�شعب‬ ‫وثورتهم على املندوب ال�سامي وربعه‪،‬‬ ‫هي عكا نف�سها قاهرة نابليون التي ك�سرته يف �أول هزمي�� عربية‬ ‫له على �أ�سوارها‪.‬‬ ‫تت�سع النف�س عندما يكون ع��دوك �سجانك‪ ،‬وت�صبح اجلنبات‬ ‫ال�ضيقة مالعب وا�سعة‪ ،‬وت�أبى النف�س �أن ت�ستكني �أو تلني‪ ،‬و�شعارها‬ ‫�سيا�سة �أمري ال�سجناء ابن تيمية‪" :‬ماي�صنع �أعدائي بي؟!! �أنا جنتي‬ ‫وب�ستاين يف �صدري �أ ّنى رحت‪ ،‬فهي معي ال تفارقني‪� ،‬أنا حب�سي خلوة‪،‬‬ ‫وقتلي �شهادة‪ ،‬و�إخراجي من بلدي �سياحة‪ ،‬املحبو�س من حب�س قلبه‬ ‫عن ربه‪ ،‬وامل�أ�سور من �أ�سره هواه"‪.‬‬ ‫يكون التاريخ م�شرقا يف قتال الأع��داء‪ ،‬ي�صبح اجلهاد فري�ضة‪،‬‬ ‫والقتلى �شهداء‪ ،‬والتحرير غاية الأمنيات‪ ،‬ولكن كيف نكتب تاريخ‬ ‫الإخوة عندما ي�صبحون �أعداء؟‬ ‫كيف يت�صرف ال�سجني عندما ت�صبح الزنزانة بحجم مدينة‪،‬‬ ‫وال�سجان �أبوه و�أخوه وابن عمه؟‬ ‫يراه يحاول خنقه برا وبحرا وجوا ومن حتت الأر�ض‪.‬‬ ‫يراه يطعنه يف ظهره‪ ،‬وي�ساومه على جرحه‪ ،‬ويهدم النفق فوق‬ ‫ر�أ�سه‪.‬‬ ‫فال يفهم كيف �صار الدم ماء؟!‬

‫تخرج اجلثث من عتمة الأنفاق‪ ،‬ومع ابت�سامة ال�شهادة بقايا‬ ‫تعجب وا�ستياء تنظر يف عيون العرب قائلة‪:‬‬ ‫كنت �أغفر لو �أنني مت‪..‬‬ ‫ما بني خيط ال�صواب وخيط اخلط�أ‬ ‫مل �أكن غازيا‪,‬‬ ‫مل �أكن �أت�سلل قرب م�ضاربهم‬ ‫�أو �أحوم وراء النجوم‬ ‫مل �أمد يدا لثمار الكروم‬ ‫�أر�ض ب�ستانهم مل �أط�أ‬ ‫مل ي�صح قاتلي بي‪ :‬انتبه!‬ ‫كان مي�شي معي‬ ‫ثم �صافحني‬ ‫ثم �سار قليال‬ ‫ولكنه يف الغ�صون اختب�أ!‬ ‫فج�أة‪:‬‬ ‫ثقبتني ق�شعريرة بني �ضلعني‪..‬‬ ‫واهتز قلبي ‪-‬كفقاعة‪ -‬وانفث�أ‬ ‫وحتاملت‪ ,‬حتى احتملت على �ساعدي‬ ‫فر�أيت‪ :‬ابن عمي الزنيم‬ ‫واقفا يت�شفى بوجه لئيم‬ ‫لي�ست غزة عكا وال �سجنها‪ ،‬هي مدينة ح َّولها العرب �إىل �سجن‬ ‫كبري‪ ،‬كل من فيها وما فيها مذنب‪ ،‬من �أول الطفل �إىل ال�شيخ اجلليل‪.‬‬ ‫�سجن مفتوح‪ ،‬ولكن �أبوابه كلها مغلقة ب�أقفال الإخوة الغليظة!!!‬ ‫من مل يكن منا خائنا عميال يكتفي بعجز القاعدين‪ ،‬ويتناقل‬ ‫بفرح واعتزاز �صور �أمري الغزيني يفطر مع الفقراء والأيتام يف مكان ال‬ ‫ي�شبه البيت‪� ،‬سقفه مفتوح لل�سماء‪ ،‬و�أر�ضه ح�صري‪ ،‬و�أيديهم من�صوبة‬ ‫للدعاء‪ ،‬فهل نالنا من احت�سابهم �شيء ونحن نفطر ما بني برد املكيف‪،‬‬ ‫وهواء املروحة‪ ،‬على ما لذ وطاب و�أ ْت َخ َم؟‬ ‫ال عتب على اخلائن �صاحب الوجه املعروف‪ ،‬والعمالة القدمية‪،‬‬ ‫والنذالة املمتدة‪ ،‬ولكن ماذا عن ذنب ال�ساكتني؟ �ألي�س ال�ساكت عن‬ ‫احلق �شيطانا �أخر�س؟‬ ‫�سنفطر بعد ت�سع وع�شرين �أو ثالثني‪ ،‬ولكن ماذا عن ال�صائمني يف‬ ‫�سجن غزة؟ متى يفطرون‪ ،‬ومتى يُفك �إ�سارهم؟‬

‫اهلل‪.‬‬ ‫وفيما �إذا كان املجل�س املنتظر يف حالة االنق�سام حوله‬ ‫�سيكون قادر ًا على التعامل معها حق ًا‪ ،‬وعن مدى اال�ستعدادات‬ ‫ملواجهة الأزم����ات الداخلية و�إي��ج��اد احل��ل��ول ل��ه��ا‪ ،‬وطبيعة‬ ‫القدرات التي �ستفرزها االنتخابات لهذا ال�ش�أن‪ ،‬وفيما �إذا كانت‬ ‫حتمل ملفات جدية للعمل عليها يف موا�ضيع الإ�صالح ال�سيا�سي‬ ‫واالقت�صادي‪ ،‬ومراجعة القوانني واحلاجات الد�ستورية امللحة‪،‬‬ ‫وما زالت غري متوفرة‪.‬‬ ‫يف املتابعة ل�ش�أن االنتخابات النيابية مئات الأ�سئلة التي‬ ‫حتتاج للإجابة عليها قبل اخلو�ض ب�إجرائها‪ ،‬غري �أن كل ما‬ ‫ي�صدر حولها ي�أتي من احلكومة على �أ�سا�س ت�أكيدات النزاهة‬ ‫وال�شفافية واحلياد‪ ،‬وهذه �أمور حتتاج �إىل واقع ملمو�س للثقة‬ ‫بها‪ ،‬ولي�س جمرد الكالم‪.‬‬ ‫امل�ست�شار ال�سيا�سي لرئي�س احلكومة �سميح املعايطة الناطق‬ ‫الر�سمي با�سم االنتخابات ال يتوقف عن الت�صريح اليومي‬ ‫ب��إج��راء االنتخابات يف موعدها امل��ح��دد‪ ،‬وه��ذا ح��ال مدعاة‬ ‫للمراجعة‪ ،‬وفيما �إذا كانت احلكومة تق�صد منه ت�أكيد عدم‬ ‫اكرتاثها باحلراك الوطني العام‪ .‬ليقابله على اجلهة الأخرى‬ ‫ت�أكيدات باملقاطعة والعمل عليها‪ ،‬والأ�سئلة على هذا اجلانب‬ ‫تخ�ص �أ�سباب املقاطعة التي �أعلن عنها‪ ،‬وفيما �إذا كانت احلكومة‬ ‫ال ترى فيها وجاهة حق ًا‪� ،‬أم �أنها تتعمد �إهمالها‪ .‬وكذلك حول‬ ‫جدوى املقاطعة يف �أجواء تتحدث عن عدم اال�ستعدادات لإجراء‬ ‫�أي نوع من الإ�صالحات‪ ،‬ليظل وجود املقاطعني يف املجل�س �أيا كان‬ ‫عددهم �أف�ضل من عدمه‪ .‬وطاملا �أنهم مدركون ب�أن القدرة على‬ ‫فر�ض التغيري‪� ،‬أو حتقيق مطالبهم تكاد تكون معدومة‪ .‬و�أمام‬ ‫واقع عدم اال�ستعداد للعمل بو�سائل �أخرى غري الدعوة للإ�صالح‬ ‫على �أ�سا�س الر�شد يف الأداء ومعرفة جوهر النظام والدولة‪.‬‬ ‫و�أي�ض ًا الأ�سئلة عديدة على هذا اجلانب‪ ،‬غري �أنها تختلف‬ ‫عن تلك التي على احلكومة من حيث توايل الإجابات عنها يف‬ ‫�شتى املنا�سبات‪.‬‬ ‫الإجابات الأخرى يف هذا ال�سياق تدور حول �أن املقاطعة‬ ‫�أف�ضل من امل�شاركة‪� ،‬أو �أن �إجراء االنتخابات �أف�ضل من ت�أجيلها‪،‬‬ ‫و�أن وجود جمل�س �أف�ضل من عدمه‪ .‬وكذلك حول قدرة الدولة‪،‬‬ ‫وعن قوة ت�أثري املعار�ضة‪ ،‬و�إجابات �أخرى لدى كل طرف‪ ،‬وكلها‬ ‫حتتمل اخلط�أ وال�صواب‪ ،‬غري �أن ال حوار حولها بغية التو�صل‬ ‫�إىل نقاط لقاء‪ ،‬وهذه الأخ�يرة موجودة‪ ،‬غري �أن احلكومة ال‬ ‫تريد التقاطها ولي�س املعار�ضة التي تدعو �صباح م�ساء للحوار‬ ‫مع احلكومة دون �أن تدرك �أن الأخرية ت�ضع يف �أذن طينا‪ ،‬ويف‬ ‫الأخرى عجينا‪.‬‬

‫تحليل‬

‫ب�سام نا�صر‬

‫ملاذا كل هذا ال�ضيق ب�إ�سالم‬ ‫كاميليا �شحاتة؟؟‬ ‫ق�صة غريبة من نوعها‪ ،‬بد�أت �أحداثها‬ ‫وف�صولها قبل �شهر تقريبا على �أر���ض‬ ‫م�صر‪ ،‬تتلخ�ص يف �إقدام الأجهزة الأمنية‬ ‫امل�صرية على توقيف املواطنة امل�صرية‬ ‫كاميليا �شحاتة‪ ،‬زوجة كاهن دير موا�س‬ ‫باملنيا‪� ،‬أثناء توجهها �إىل الأزهر لإ�شهار‬ ‫�إ�سالمها وتوثيقه هناك‪ ،‬ومن ثم قامت‬ ‫بت�سليمها للكن�سية الأرثوذك�سية‪ ،‬التي‬ ‫ما زالت حتتجزها يف �أحد املقار التابعة‬ ‫لها‪ .‬تقول الأخبار الواردة ـ بح�سب املوقع‬ ‫الإل��ك�تروين ل�صحيفة "امل�صريون" ـ �إن‬ ‫الكن�سية تقوم ب�إخ�ضاعها جلل�سات "غ�سيل‬ ‫مخ" (م�ؤثرات طبية وروحية هائلة) يف‬ ‫حماولة لإقناعها بالعودة �إىل امل�سيحية‪.‬‬ ‫يف حماولة منه لثني املواطنة كاميليا‬ ‫عن قرار �إ�سالمها‪ ،‬قام البابا �شنودة الثالث‬ ‫بابا الإ�سكندرية‪ ،‬وبطريرك املرق�صية‪،‬‬ ‫يرافقه جمموعة كبرية م��ن الأ�ساقفة‬ ‫املقربني منه بزيارتها يف املقر املحتجزة‬ ‫فيه يف منطقة ع�ين �شم�س "اخلدمة"‪،‬‬ ‫والتي تفر�ض الكني�سة عليها مب�ساعدة‬ ‫جهة �أمنية �سياجا حديديا منعا من و�صول‬ ‫�أي �أحد �إليها‪ .‬وت�شري امل�صادر �إىل �أن هذه‬ ‫ال��زي��ارة التي ق��ام بها البابا ت��أت��ي بعد‬ ‫ت�سلمه ثالثة تقارير ب�ش�أن حالة كاميليا‬ ‫منذ احتجازها‪ ،‬تت�ضمن التو�صية بالتوقف‬ ‫عن جل�سات العالج الروحي‪ ،‬منعا لتفاقم‬ ‫حالتها النف�سية والبدنية ال�سيئة‪.‬‬ ‫�إال �أن��ه��ا ـ وفقا ملوقع "امل�صريون" ـ‬ ‫�أ�شاحت بوجهها عن البابا‪ ،‬ال��ذي يظل‬ ‫يتلو على �سمعها جمموعة من الرتاتيل‬ ‫وال�صلوات لقرابة ال�ساعة‪ ،‬دون �أن يلقى‬ ‫منها �أي ا�ستجابة‪ ،‬حيث قابلته بالتجاهل‬ ‫التام‪ ،‬وظلت ط��وال قراءته تتلو ب�صوت‬ ‫خفي�ض �آيات من �سورة "ي�س"‪ ،‬كما ف�شلت‬ ‫حم��اوالت��ه معها ب���أن تظهر على القناة‬ ‫الر�سمية للكني�سة‪ ،‬لتكذب �أخبار �إ�سالمها‪،‬‬ ‫مربرا الأمر ب�ضرورة تهدئة الر�أي العام‪،‬‬ ‫وعدم �إ�شعال فتنة طائفية بال داع‪� ،‬إال �أنها‬ ‫رف�ضت طلبه ب�شدة‪.‬‬ ‫الق�صة �آخ���ذة بالتفاعل الكبري يف‬ ‫الأو�ساط ال�شعبية امل�صرية‪ ،‬وهي ت�ؤجج‬ ‫كل م�شاعر الغ�ضب وال�سخط لدى عامة‬ ‫ال�شعب امل�صري‪ ،‬وثمة مظاهرات كبرية‪،‬‬ ‫واحتجاجات وا�سعة‪ ،‬تعرب ع��ن رف�ضها‬ ‫وا�ستنكارها و�شجبها لهذا ال�سلوك امل�شني‪،‬‬ ‫ومل تقت�صر االحتجاجات على امل�ستوى‬ ‫ال�شعبي‪ ،‬بل تقدم جمموعة من املحامني‬ ‫ن���زار غ���راب وج��م��ال ت��اج ـ ع�ضو جمل�س‬ ‫نقابة املحامني ال�سابق ـ وط��ارق �أب��و بكر‬ ‫ـ رئي�س رابطة حمامون �ضد الطائفية ـ‬ ‫بدعوى �أمام حمكمة الق�ضاء الإداري �ضد‬ ‫رئي�س اجلمهورية مت قيدها حت��ت رقم‬ ‫(‪ 46645‬ل�سنة ‪ 64‬ق)‪َ ،‬ح ّملته م�س�ؤولية‬ ‫اختفاء كاميليا �شحاتة‪ ،‬والقرارات التي‬ ‫ي�صدرها البابا ���ش��ن��ودة‪ ،‬خا�صة ق��راره‬ ‫�إيداعها �إحدى الدور التابعة للكني�سة‪.‬‬ ‫حقا �إن هذه الق�صة غريبة من نوعها‪،‬‬ ‫وه��ي تعرب عن حالة م��أزوم��ة يف الو�سط‬ ‫الكن�سي الأرثوذك�سي امل�صري‪ ،‬وقبل ذلك‬ ‫تف�ضح �سلوكا م�ستهجنا وم��دان��ا �أقدمت‬ ‫عليه بع�ض اجلهات الأمنية امل�صرية‪ ،‬فهل‬ ‫يقابل قرار مواطنة م�صرية‪� ،‬أقدمت على‬

‫اعتناق الإ�سالم‬ ‫وهي بكامل قواها العقلية وال�صحية ـ كما‬ ‫�أعلنت ذلك يف �شريط فيديو م�سجل ـ دون‬ ‫�أن متار�س عليها �أي �ضغوط من �أي جهة �أو‬ ‫جماعة؟ �ألي�ست هذه املواطنة امل�صرية‬ ‫تتمتع بحماية ال��دول��ة امل�صرية‪ ،‬التي‬ ‫ينبغي �أن ت�ؤمن لها احلماية والرعاية‪،‬‬ ‫و�أال ت��ق��وم بتوقيفها وم��ن ث��م ت�سليمها‬ ‫للكن�سية لتقوم باحتجازها‪ ،‬وممار�سة‬ ‫ال�ضغوط املختلفة عليها يف حماولة منها‬ ‫لثنيها عن قرار �إ�سالمها؟‪.‬‬ ‫ما هذا الذي يجري يف م�صر (وثمة‬ ‫ق�ص�ص م�شابهة لق�صة كاميليا تقوم‬ ‫الكني�سة باحتجازهن ملمار�سة ال�ضغوط‬ ‫(الروحية والطبية) عليهن لثنيهن عن‬ ‫ق��رار �إ�سالمهن)؟ ومل��اذا ي�صار �إىل اتخاذ‬ ‫ه��ك��ذا ق���رارات م��ن �ش�أنها ت�أجيج ن�يران‬ ‫الفتنة الطائفية و�إ�شعال حرائقها‪ ،‬لتعم‬ ‫�سائر املدن والأري��اف واملناطق امل�صرية؟‬ ‫ه����ؤالء مواطنات م�صريات �أق��دم��ن على‬ ‫مثل هذا القرار مبح�ض �إرادتهن امل�ستقلة‪،‬‬ ‫وقناعتهن ال��ذات��ي��ة احل���رة‪ ،‬ومل يقمن‬ ‫ب��ارت��ك��اب �أي جرمية �أو جنحة يعاقب‬ ‫عليها القانون‪ ،‬فلماذا يجري معاملتهن‬ ‫بهذه الطريقة امل�شينة؟‬ ‫وملاذا ت�سمح الدولة امل�صرية للكني�سة‬ ‫الأرذودك�����س��ي��ة ب���أن تقوم ب��دور الدولة‬ ‫على رعاياها؟ �ألي�ست ال��دول��ة امل�صرية‬ ‫ه���ي ���ص��اح��ب��ة احل���ق يف رع���اي���ة ���ش ��ؤون‬ ‫مواطينها جميعا دون متييز بينهم يف‬ ‫احلقوق والواجبات؟ متى كانت اجلهات‬ ‫وامل��ؤ���س�����س��ات الدينية (يف ظ��ل الدولة‬ ‫الع�صرية احل��دي��ث��ة) �صاحبة ح��ق يف‬ ‫ممار�سة هكذا والية على مواطينها؟ و�أين‬ ‫هو الأزهر و�شيخه الكرمي‪ ،‬يف متابعة هذه‬ ‫احل��االت‪ ،‬واملطالبة بت�أمني حق احلماية‬ ‫والرعاية له�ؤالء املواطنات امل�صريات؟‬ ‫ملاذا ال يتحرك الأزهر للمطالبة وال�ضغط‬ ‫للإفراج عن املواطنات امل�صريات اللواتي‬ ‫حتتجزهن الكني�سة‪ ،‬ومت��ار���س عليهن‬ ‫ال�ضغوط املختلفة‪ ،‬لإرغامهن على الرتاجع‬ ‫عن قرار �إعالن �إ�سالمهن؟‬ ‫�أم���ر يف غ��اي��ة ال��غ��راب��ة! م���اذا يعني‬ ‫�أن تقوم ام��ر�أة م�سيحية (زوجة كاهن)‪،‬‬ ‫ب ��إع�لان �إ���س�لام��ه��ا‪ ،‬وم��ن ث��م تعامل هذه‬ ‫املعاملة القا�سية واجل���ارح���ة؟ �أفكلما‬ ‫�أقدمت ن�ساء م�سيحيات على هكذا قرار‬ ‫يقابلن بهكذا معاملة؟ ملاذا ال ن�سمع بهذه‬ ‫املعاملة يف �أمريكا ودول �أوروبية �أخرى؟‬ ‫حيث �أق��دم��ت ن�ساء من تلك البالد على‬ ‫�إعالن �إ�سالمهن‪ ،‬ومل تقم اجلهات الدينية‬ ‫الكن�سية مبالحقتهن واح��ت��ج��ازه��ن؟ ال‬ ‫يليق بدولة كم�صر �أن ت�سمح مبثل هذه‬ ‫الأعمال امل�شينة ب��أن جتري على �أر�ضها‬ ‫ويف ظ��ل �سيادتها‪ ،‬وم��ن واج��ب��ه��ا ت�أمني‬ ‫احلماية والرعاية لكل مواطنيها‪ ،‬وتبقى‬ ‫ق�ضايا القناعات الدينية‪ ،‬واالختيارات‬ ‫العقائدية‪ ،‬م�س�ألة ر�أي وقناعة �شخ�صية‪،‬‬ ‫ال ميكن لأي ق��وة كانت �أن مت��ار���س على‬ ‫�ضمائر �أ�صحابها �أي �ضغوط لثنيها عن‬ ‫قرار اقتناعها‪ ،‬والتحول �إىل الدين الذي‬ ‫�آمنت به واهتدت �إليه باختيارها الذاتي‬ ‫املح�ض‪.‬‬


ÖîàæŸG ≈∏Y RƒØ∏d ≈©°ùJ ÚàæLQC’G …hôµdG É¡FÉjÈc IOÉ©à°SGh ÊÉÑ°SC’G ä’Éch - π«Ñ°ùdG ‘ ¬àfɵeh ¬FÉjÈc IOÉ©à°S’ Ió«L á°Uôa Ωó≤dG Iôµd »æ«àæLQC’G ÖîàæŸG ∂∏àÁ π£H , ÊÉÑ°SC’G √Ò¶f ™e áÑ≤JôŸG ájOƒdG IGQÉÑŸG ∫ÓN øe Iôjóà°ùŸG IôMÉ°ùdG ⁄ÉY .¢SôjBG ¢ùæjƒH á«æ«àæLQC’G ᪰UÉ©dG ‘ AÉKÓãdG Ωƒ«dG , ⁄É©dG ƒëf πÑb É«≤jôaCG ܃æéH 2010 ⁄É©dG ¢SCÉc ádƒ£H øe »æ«àæLQC’G ÖîàæŸG êôNh óMCG ¿Éc h ádƒ£Ñ∏d á«fɪãdG QhO ‘ ÊÉŸC’G √Ò¶f ΩÉeCG 4/ôØ°U áæ«¡e áÁõ¡H øjô¡°T .ÉfhOGQÉe ƒé«jO ≥HÉ°ùdG »æØdG √ôjóŸ á«££ÿG áLGò°ùdG ƒg É¡HÉÑ°SCG ƒ‚ÉàdG »°übGQ IOÉ«b øe ÉfhOGQÉe πMQ , ∫ÉjófƒŸG ‘ ≥jôØdG IÒ°ùe AÉ¡àfG ó©Hh .âbDƒe πµ°ûH ≥jôØ∏d »æØdG ôjóŸG Ö°üæe ‘ Éà°ù«JÉH ƒ«NÒ°S ÜQóŸG πMh

(1349) Oó©dG - (17) áæ°ùdG - Ω ( 2010) ∫ƒ∏jCG (7) AÉKÓãdG

assabeelsports@yahoo.com

¿OQC’G ¢SCÉc ádƒ£H øe (16 `dG QhO) ∫hC’G QhódG ìÉààaG ‘ á«≤£æe èFÉàf

á«YÉHôH ΩQÉc ÚY ≈∏Y Ö∏¨àj äGóMƒdG Ú°ù◊G ÜÉÑ°T ≈∏Y ¥ƒØàj ÉãeôdGh ..¢SGQ äGP RÉàéj »Hô©dGh

…ó«ÑY ¿RÉe ΩQÉc ÚY ¢SQÉM É¡d ió°üàj ¢ûµ°ûc óªMCG á«°SCGQ

78h 70 Ú``à`≤`«`bó``dG ‘ ¬``©`«`bƒ``J óªMCG Iôjô“ ™HÉJ ÉeóæY ∫hC’G ¬à©HÉàe ô`` ` KEG ô`` ` ` NB’Gh ,…RÉ`` ` `Z ¿ƒHõdG ¢ùfCG øe á∏°Sôe á«°Vô©d Rƒa ¤EG ájÉ¡ædG ‘ ¬≤jôa Oƒ≤«d ."áKÓãdG"`H

.á°ûjGƒædG OGôe ¢SQÉ◊G ¿Éc á«fÉãdG á°ü◊G AóH ™eh »Hô©dG º``LÉ``¡`e QÉ``µ` Ñ` dG ó``ª`fi ≈∏Y ¬JQób ÉàÑãe GOó``› ô¡¶j ¿CG á``°` UÉ``N ,±Gó`` ` ` gC’G π``«`é`°`ù`J ÓªM ådÉãdGh ÊÉãdG Úaó¡dG

º¡°ùaÉæŸ »``eƒ``é`¡`dG ´É`` aó`` f’G ’EG ,ó``Jô``ŸG Ωƒé¡dG ≈∏Y Ö©∏dGh ±ó¡dG ó¡°T ±É°†ŸG âbƒdG ¿CG ≥jôW øY »Hô©dG áë∏°üŸ ∫hC’G Iôc Oó``°` S …ò`` dG QÉ``µ` Ñ` dG ó``ª`fi QÉ°ùj ≈∏Y â£M áØMGR á«°VQCG

¬JQÉ°ùN ¢``†`jƒ``©`J ≈``∏` Y Ωõ`` ©` dG ΩÉeCG ÚaÎëŸG …QhóH á≤HÉ°ùdG Ée ¤EG ájóéH ô¶ædGh »∏°ü«ØdG ôNCÉJ π«é°ùàdG ¿CG ™eh ,ΩOÉb ƒg πªY É``eó``©`H ∫hC’G •ƒ``°` û` dG ‘ ¢UÉ°üàeG ≈∏Y ¢``SGQ äGP ƒÑY’

Ú≤jôØ∏d IOhófi ä’hÉfi ™e ¢†jƒ©àdGh õ``jõ``©` à` dG Ú`` H É`` e AÉ≤∏dG AÉ¡fEG øe ÉãeôdG øµªà«d .(ôØ°U-3) RƒØdÉH ôØ°U ¢SGQ äGP 3 »Hô©dG óbÉY »Hô©dG ¿CG É«∏L ô¡X

á≤«bódG ‘ ådÉãdG ±ó¡dG áaÉ°VEG øe ájƒb Iôc Oó°S ÉeóæY "61" ‘ äô≤à°SG AGõ÷G á≤£æe êQÉN .∑ÉÑ°ûdG â«≤H â`` bh ø``e ≈``≤`Ñ`J É`` eh §°SƒdG á≤£æe á°ù«ÑM ÜÉ©dC’G

Ωƒ«dG äÉjQÉÑe

Ωƒ°SôØc »bÓj á©≤ÑdGh »∏gC’G ¬LGƒj ∑ƒeÒdG áHƒ∏£ŸG QGhOC’G ájOCÉJ ≈∏Y IQOÉ``b ÚÑYÓdG øe .É¡æe ΩÉeCG ¬JQÉ°ùN øe ºZôdG ≈∏Yh á©≤ÑdG ≥jôa ¬HQóe ¿EÉa (2- ôØ°U) …QhódG ádƒ£H ‘ äGóMƒdG IGQÉÑe πµd ¿CG Gó«L »©j π«∏÷G óÑY ¬W …ô°üŸG ÉjQhô°V ÉÑ∏£e äÉH RƒØdG ¿CGh á°UÉÿG É¡JÉHÉ°ùM QÉ°ùŸG í«ë°üJh ᪫∏°ùdG áµ°ùdG ¤EG ≥jôØdG IOÉYE’ .IóY πeGƒ©d Ó«∏b ±ôëfG ¬fCG hóÑj …òdG ¿ÉfóYh äÉ``µ` jQƒ``dG ô``eÉ``Y á``©`≤`Ñ`dG ø``e RÈ``j ôªYh º«∏◊G óÑY óªfih ¢ShóY …Dƒdh ¿Éª«∏°S ΩÉ°üYh ΩGõ`` ©` `dG ¿É``ª`«`∏`°`S Ωƒ``°` Sô``Ø` c ø`` eh ,¬``£` c …ÒNh äGó«ÑY å«dh áæMÉjôdG Oƒªfih áæMÉjQ .»YÉaôdG

.Ú«∏jRGÈdG ÚaÎëŸG §∏°ùdG Ö©∏e Ωƒ°SôØc * á©≤ÑdG »àdG á≤HÉ°ùdG á¡LGƒŸG ¤EG Ωƒ°SôØc ô¶æj ød ‘ Gójó–h ‹É◊G º°SƒŸG ájGóH á©≤ÑdG ™e ¬à©ªL ∫hÉë«°Sh (1 – ôØ°U) ô°ùN ÉeóæY ´QódG ádƒ£H ±ô©j ¬fCG á°UÉN QòM ∫DhÉØàH ΩÉ``eC’G ƒëf ô¶ædG äGÒ«¨àdG ¿C’h ,Gó``«` L ¬``°`ù`aÉ``æ`e Ö``©`d í``«`JÉ``Ø`e ÌcCG Ωƒ°SôØc ≥jôØd »``Ñ`jQó``à`dG QOÉ``µ` dG â``HÉ``°`UCG äGó«ÑY ô°UÉædG óÑY ≥jôØdG ÜQóe ¿EÉa Iôe øe á°UÉN ójóL øe ≥jôØdG ≥jôH IOÉYEG ≈∏Y 𪩫°S ábQÉØdG áeÓ©dG ¿Éc ∫ɪ°ûdG øe ΩOÉ≤dG ≥jôØdG ¿CG ‘ óLGƒàdG øe Iôe ∫hC’ øµ“h »°VÉŸG º°SƒŸG ‘ Ió«L äÉeÉN ∑Éæg ¿CG ≈∏Y ∫ój Ée »ÑgòdG ™HôŸG

π°†aCG Ëó``≤` J »``ª`à`M π``µ`°`û`H É``ª`¡`«`∏`Y ¢``Vô``Ø` J ᪰ù≤dG πªà– ’ IGQÉ``Ñ`ŸG √ò``g ¿C’h , ¢Vhô©dG ájGóÑdG IôaÉ°U ¥Ó£fG òæe 𪩫°S ɪ¡«∏c ¿EÉa ¿ƒµà°S »àdG §°SƒdG á≤£æe ≈∏Y Iô£«°ùdG ≈∏Y ™jRƒJh QÉ°ûàf’G á«MÉf øe á«≤«≤◊G "áfÉeôdG" áLÉ◊G ¿C’h ,≥``ª`©`dG hCG ±Gô`` `WC’G ƒëf äGô``µ` dG QÉ©°ûdG ¿ƒµ«°S Ωƒé¡∏d IQOÉÑŸG ¿EÉ`a RƒØ∏d á°SÉe "ß◊G" äÓcQ øY OÉ©àHEGÓd ájGóÑdG òæe ´ƒaôŸG .á«ë«LÎdG óªfih ¢SQÉa ƒ``HCG ø``ÁCG ∑ƒeÒdG øe RÈj IhÓ`` ◊G ƒ`` `HCG ó`` ª` `MCGh á``∏` Mó``dG π``FÉ``fh »``Ñ`«`à`©`dG óFGQh ¢ùjƒY ≥«Ø°T »∏gC’G øeh ,ó©°ùe ìÓ°Uh ¤EG áaÉ°VEG …ôµª◊G óªMCGh ¿É°ûgO ¿õjh áZGõdG

≈Ø£°üe ôFÉK - π«Ñ°ùdG ∫hC’G Qhó`` dG äÉ°ùaÉæe Ωƒ``«`dG AÉ°ùe ºààîJ Ωó≤dG Iôµd ¿OQC’G ¢SCÉc ádƒ£H øe ("16"`dG QhO) ∑ƒeÒdG Ú``H ¤hC’G ™ªŒ Úà¡LGƒe á``eÉ``bEÉ`H ‘ AÉ``bQõ``dÉ``H óªfi Ò`` eC’G OÉ``à`°`SG ≈∏Y »``∏` gC’Gh »≤à∏j â«bƒàdG äGò``Hh ,AÉ°ùe ∞°üædGh Iô°TÉ©dG .Ωƒ°SôØch á©≤ÑdG É≤jôa §∏°ùdG Ö©∏e ≈∏Y óªfi ÒeC’G OÉà°SG »∏gC’G * ∑ƒeÒdG ‘ ¿É``≤`jô``Ø`dG É``¡`H ô``Á »``à`dG ±hô``¶`∏`d Gô``¶`f ɪgOhGôj π`` eC’G ¿EÉ` a ,Ú``aÎ``ë`ŸG …QhO ádƒ£H π©dh ,¢SCɵdG ádƒ£H ‘ QhO ó©HCG ¤EG ∫É≤àf’G ‘ É≤HÉ°S »``∏` gC’Gh ∑ƒ``eÒ``dG É¡≤≤M »``à`dG è``FÉ``à`æ`dG

»æ«£°ù∏ØdG ±ÎëŸG ≥jôW øY è`` ` ` YRCG …ò`` ` ` ` dG ô`` `gÉ`` `X ó`` ` ª` ` `MCG ,…QGó¡ÑdGh øjôª°S ¬JÉcôëàH ,≈eôŸG ¥ƒa Iôc ¬W óFGQ Oó°Sh ø°ùM OGôe Iôjô“ ô“ ¿CG πÑb ∫hC’G •ƒ°ûdG »¡àæ«d ,¬``W ø``e .(ôØ°U-1) äGóMƒdG Ωó≤àH ìÉàØfG Ωƒé¡∏d äGó`` Mƒ`` dG ™``aó``fG íæ°ùJ á«≤«≤M ¢Uôa ø``Y ÉãëH Gògh ,π``«`é`°`ù`à`dG á``ë` FGQ É``¡`æ`e "60" á``≤` «` bó``dG ‘ ≥``≤` – É`` e ∂dÉe "§«°ûædG" ¢ùµY Éeó©H É¡©HÉJ á«°VôY Iô``c »``Kƒ``ZÈ``dG ∑ÉÑ°ûdG ‘ Iô°TÉÑe ¢ûµ°ûc óªMCG ä’hÉfi ó``©`Hh ,ÊÉ``ã`dG ±ó``¡`dG ¿Éc äGó``Mƒ``dG πÑb ø``e IOó``› CÉ£N π¨à°ùj ∫Éà©dG ó¡a πjóÑdG ™°†«d Iô``µ`dG â«à°ûJ ‘ ´É``aó``dG ±ó¡dG ∑ÉÑ°ûdG ‘ ádƒ¡°ùH IôµdG ."75" á≤«bódG ‘ ådÉãdG ¢VƒY ¿É``c ≥FÉbóH Égó©Hh »eÉàÿG ±ó``¡`dG πé°ùj Ö``ZGQ …OÉa Iô``c ¬à©HÉàe ó©H ,™``HGô``dG äóJQG »``à` dG á``«`°`Vô``©`dG Ú``gÉ``°`T ƒëf ÉgÒ°ùe â©HÉJh ºFÉ≤dG øe RƒØH AÉ``≤`∏`dG »¡àæ«d ;∑É``Ñ`°`û`dG .(ôØ°U-4) äGóMƒdG ôØ°U Ú°ù◊G ÜÉÑ°T 3 ÉãeôdG ¬à«∏°†aCG ÉãeôdG ≥jôa §°ùH OhhGO πªY ¿CG ó©H ,çGóMC’G ≈∏Y ¿Éª∏°ùdG ¿Éª«∏°Sh º°SÉ≤dG ƒ``HCG ∑É°ùeE’G ≈∏Y ΩÉë∏dG Ö©°üeh π«©Øàd á«eƒé¡dG IQOÉÑŸG ΩÉeõH á°ûjGƒædG ∞jô°T ÚªLÉ¡ŸG QhO Iô£«°ù∏d Gô¶fh ,…ódÉÿG ¿ÉcQh øµ“ º°SÉ≤dG ƒHCG ¿EÉa ájhÉeôdG ¿CGó©H π``«`é`°`ù`à`dG ìÉ``à` à` aG ø`` e øe äó``JQG á«NhQÉ°U Iôc ≥∏WCG ‘ ÉgÒ°ùe â``∏`ª`cCGh á``°`VDhQÉ``©`dG á≤«bódG ∫hC’G ±ó``¡`dG ∑ÉÑ°ûdG ."13" IOƒ©dG Ú°ù◊G ÜÉÑ°T ∫hÉM óªfi äÉ``cô``– È``Y IGQÉ``Ñ` ª` ∏` d óªfih ø``°`ù`M ô``FÉ``Kh »``Ñ` Yõ``dG AÉ¡H äÉ`` bÓ`` £` `fG ™`` e ,…hÉ`` `µ` ` e øµd ,äÉ°Vƒ©dG ¢ùfCGh ÊGƒ°ùµdG ¬eó≤J õ``jõ``©`J ‘ í``‚ É``ã` eô``dG π«∏≤H ∫h’G •ƒ°ûdG ájÉ¡f πÑb ¬°SCGôH º°SÉ≤dG ƒ``HCG ≈≤JQG Éeó©H ,¿Éª∏°ùdG ¿É``ª` «` ∏` °` S á``«` °` Vô``©` d ≈`` eô`` ŸG ‘ Iô`` °` TÉ`` Ñ` e É`` ¡` ©` HÉ`` Jh ÊÉãdG »°üî°ûdG ±ó¡dG Óé°ùe .¬≤jôØdh ¬d á°ü◊G á`` `bÓ`` `£` ` fG ™`` ` ` eh Ú°ù◊G ÜÉ``Ñ` °` T QOÉ`` ` H á``«` fÉ``ã` dG É¡àHÉ°T ¬``JÉ``cô``– ø``µ`d Ωƒé¡∏d IÈÿG á∏bh ádƒéÿG øe ´ƒ``f ” øjòdG ÚÑYÓdG Ö∏ZCG ió``d ,ÜÉÑ°ûdG ≥``jô``a ø``e º``gQÉ``«`à`NG øe ΩÉ``ë` ∏` dG Ö``©` °` ü` e ø``µ`ª`à`«`d

≈Ø£°üe ôFÉK - π«Ñ°ùdG â≤≤– »àdG èFÉàædG â∏ªM QhO) ∫hC’G Qhó`` ` `dG ìÉ``à` à` aG ‘ ¢``SCÉ` c á``dƒ``£` H ø`` `e ("16"`dG â∏Nh ,≥£æŸG ø``e ÉYƒf ¿OQC’G â≤≤M ¿CG ó``©` H äBÉ` `LÉ`` Ø` `ŸG ø`` e äGóMƒdG ÚaÎëŸG …QhO ¥ôa ≈∏Y Rƒ``Ø` dG É``ã` eô``dGh »``Hô``©` dGh ¢`` SGQ äGPh ΩQÉ`` ` c Ú`` Y ø`` e π`` c áLQódG á``jó``fCG Ú°ù◊G ÜÉÑ°Th QhO ¤EG Iô°TÉÑe â∏≤àfGh ¤hC’G .á«fɪãdG ¿OQC’G ¢SCÉc π£H äGóMƒdG ¬Ñ≤d ø``Y ´É``aó``dG á∏ªM π¡à°SG ΩQÉc ÚY ÜÉ°ùM ≈∏Y ÒÑc RƒØH IGQÉÑŸG ‘ OQ ¿hO ±Gó``gCG á©HQCÉH á«°VÉŸG πÑb á∏«∏dG äô``L »``à`dG ÊÉãdG ˆGóÑY ∂∏ŸG OÉà°SG ≈∏Y .᪰ùjƒ≤dÉH ≥≤ëj »Hô©dG ≥jôa ¿Éc ɪ«a (ôØ°U-3) ¢``SGQ äGP ≈∏Y RƒØdG Ö©∏e ≈∏Y äôL »àdG IGQÉÑŸG ‘ ¬∏ãeh ,É``ã`eô``dÉ``H º``°`TÉ``g Ò`` `eC’G çÓK ´OhCG ÉeóæY É``ã`eô``dG π©a Ú°ù◊G ÜÉ``Ñ`°`T ∑É``Ñ`°`T ‘ äGô`` c Ö©∏e ≈∏Y ⪫bCG »àdG IGQÉÑŸG ‘ .§∏°ùdG ¿ƒµ«°S è`` FÉ`` à` `æ` `dG √ò`` `¡` ` Hh õFÉØdG ™e óYƒe ≈∏Y äGó``Mƒ``dG ‘ »∏g’Gh ∑ƒeÒdG IGQÉÑe øe AÉ°ùe ΩÉ≤à°S »àdGh á«fɪãdG QhO õFÉØdG ÉãeôdG ô¶àæj ɪ«a ,Ωƒ«dG ¿OQC’G ÜÉÑ°Th á«°ûæŸG AÉ≤d øe IôNCÉàe á``YÉ``°`S ‘ ≈``¡`à`fG …ò`` dG »Hô©dG ÖbGôjh ,¢ùeCG á∏«d øe »∏°ü«ØdG á``¡`LGƒ``e ø``e π``gCÉ`à`ŸG .óHQEG Ú°ù◊Gh ôØ°U ΩQÉc ÚY 4 äGóMƒdG ó≤a É`` ©` `bƒ`` à` `e ¿É`` ` ` c É`` ª` ` c ≈∏Y ¬Jô£«°S äGó``Mƒ``dG §°ùH »JGhôµdG ¬HQóe ™aOh ,çGóMC’G ,áHÉ°ûdG √ƒLƒdG øe Oó©H ¿ÉZGQO ,IÈÿG »``Ñ`Y’ á`` MGQEG Ó°†Øe IQƒ°üH ΩQÉ`` `c Ú`` Y ô``¡` X É``ª`«`a ¬JÉYÉaO ÚeCÉJ ≈∏Y πªYh Ió«L ¬àaô©Ÿ ÚÑYÓdG øe OóY ÈcCÉH Ωój ⁄ ∂dP øµd ,᪡ŸG áHƒ©°üH ÉeóæY á``≤`«`bO "13" ø``e Ì`` cCG ƒëf Iô`` ` c Ö`` ` `ZGQ ¢`` Vƒ`` Y Qô`` ` e ∂dÉe É¡d Ωó≤à«d iô°ù«dG á¡÷G â≤fÉY Iƒ≤H ÉgOó°ùjh »KƒZÈdG ˆGóÑY ¿RÉ`` e ¢``SQÉ``◊G ∑É``Ñ`°`T .∫hC’G ±ó¡dG IóY "ô°†N’G" ´É`` `°` ` VCGh ∂dÉeh ¢VƒY ≥jôW øY ¢Uôa ƒëf á``∏` «` ª` L Iô`` ` c Qô`` ` e …ò`` ` `dG Ö«°üJ ¿CG äQÉàNG É¡æµd ,ìÉÑ°ùdG ,∑ÉÑ°ûdG øe ’óH ô°ùjC’G ºFÉ≤dG ΩQÉc ÚY ÜÉ©dCG ⣰ûf ∂dP ó©H á°UÉN äɪé¡dG ¬°ùaÉæe ∫OÉ``Hh

á«YƒÑ°SC’G ¬JÉÑjQóJ ∞fCÉà°ùj Ωó≤dG Iôµd »æWƒdG ÖîàæŸG

Ωƒ«dG á«YƒÑ°SC’G ¬JÉÑjQóJ ∞fCÉà°ùj »æWƒdG ÖîàæŸG

Ò°UÉæŸG ¢SCÉc äÉjQÉÑe ¢Vƒÿ ºK ,Ú«°VÉŸG ᩪ÷Gh .AÉKÓãdG óZ Ωƒj »¡àæJh óMC’G äCGóH »àdG É«°SBG ¢Sɵd πª©dG á°TQh ‘ ácQÉ°ûŸG ,∫ÓW á``eÉ``°`SCG Öîàæª∏d …QGOE’G ô``jó``ŸG ∑QÉ°ûj ≥°ùæŸGh ΩÉ``°` ù` L ΩÉ``°` ü` Y Qƒ``à` có``dG ≥``jô``Ø` dG Ö``«` Ñ` Wh ·C’G ¢SCÉc ádƒ£ÑH á°UÉÿG πª©dG á°TQh ‘ »eÓYE’G áMhódG ájô£≤dG ᪰UÉ©dG ‘ ΩÉ≤à°S »àdG ájƒ«°SB’G .…QÉ÷G ∫ƒ∏jCG 30 -27 øe IÎØdG ∫ÓN ÖWÉN ó``b ¿É`` c ∫Ó`` W á``eÉ``°` SCG Ö``î`à`æ`ŸG ô``jó``e ó©H ÉŸ á°TQƒdG óYƒe π«LCÉJ ¿CÉ°ûH …ƒ«°SB’G OÉ``–’G øe äÉÑîàæe áà°S ¿CG É°Uƒ°üN ,É``«`°`SBG Üô``Z ádƒ£H ¿ÉªY ‘ Iô°VÉM ¿ƒµà°S É«°SBG äÉ«FÉ¡f ‘ ∑QÉ°ûJ »àdG …ƒ«°SB’G OÉ–’G øµd ,É«°SBG ÜôZ ádƒ£H ‘ ácQÉ°ûª∏d äÉWÉÑJQG ÖÑ°ùH É≤HÉ°S ¬«∏Y ƒg ɪc óYƒŸG â«ÑãJ π°†a .äÉÑîàæŸG á«≤H øY Ö``«` Ñ` £` dGh Ö``î`à`æ`ŸG ô``jó``e Ö``«`¨`«`°`S ¬``«` ∏` Yh É«°SBG ÜôZ ádƒ£H ‘ »æWƒdG Öîàæª∏d ÊÉãdG AÉ≤∏dG É≤ëà∏j ¿CG ≈∏Y ,…QÉ``÷G 28 Ωƒj »àjƒµdG ÖîàæŸG ™e 30 Ωƒ``j á``Mhó``dG ø``e IOƒ``©` dG Ö≤Y Iô°TÉÑe ≥jôØdÉH .∫ƒ∏jCG

π«Ñ°ùdG - ¿ÉªY

,AÉKÓãdG Ωƒ«dG ¬©ªŒ »æWƒdG ÉæÑîàæe ∞fCÉ��°ùj ¢ùeÉÿG ´ƒÑ°SC’G øª°V GójóL ÉfGôe …ôéj ÉeóæY Ióe »``æ`Ø`dG RÉ``¡` ÷G É``gCGó``H »``à`dG ¬JÉ©ªéàd Ò`` `NC’Gh π«Ñb É«fóH ÚÑYÓdG OGó``YEG ±ó¡H ,É«YƒÑ°SCG Úeƒj ÜôZ ádƒ£H ‘ º¡ŸG »ª°SôdG ¥É≤ëà°S’G ‘ á°ùaÉæŸG 24 ø``e IÎ``Ø`dG ∫Ó``N É``fOÉ``–G É¡Ø«°†à°ùj »àdG É«°SBG .πÑ≤ŸG ∫hC’G øjô°ûJ 3 ≈àM …QÉ÷G AÉKÓãdG »`` eƒ`` j Ú``Ñ` jQó``J É``æ`Ñ`î`à`æ`e …ô`` é` `jh ó«Y á∏£Y á``MGô``d ≥jôØdG ó∏îj ¿CG ≈∏Y ,AÉ``©` HQC’Gh ÈY ôªà°ùe πµ°ûH ¬©ªŒ ÖîàæŸG OhÉ©j ºK ,ô£ØdG ¢Vƒî«°S å«M ,…QÉ÷G 12 øe GQÉÑàYG »∏NGO ôµ°ù©e ÚM ,É«°SBG Üô``Z ádƒ£H ¢Vƒÿ º``gC’G OGó``YE’G IÎ``a 19h 16 »eƒj øjôëÑdGh ¥Gô©dG »Ñîàæe ∞«°†à°ùj .ˆGóÑY ∂∏ŸG OÉà°S ≈∏Y …QÉ÷G ób óªM ¿ÉfóY √ôjóe IOÉ«≤H »æØdG RÉ¡÷G ¿Éch ≈∏Y ¬æe É°UôM ,™HGôdG ´ƒÑ°SCÓd ÊÉãdG ¿Gô``ŸG ≈¨dCG ´ƒÑ°SC’G äÉ°ùaÉæe ¢Vƒÿ º¡àjófCG ™e ÚÑYÓdG OGóYEG ¢ù«ªÿG »eƒj ÚaÎëª∏d Ò°UÉæŸG …QhO øe ådÉãdG


‫‪14‬‬

‫ريا�ضة ومالعب‬

‫الثالثاء (‪� )7‬أيلول (‪ ) 2010‬م ‪ -‬ال�سنة (‪ - )17‬العدد (‪)1349‬‬

‫منتخب النا�شئني ي�ست�ضيف �سوريا اليوم‬ ‫عمان ‪ -‬ال�سبيل‬ ‫ي�ست�ضيف املنتخب ال��وط�ن��ي للنا�شئني حت��ت ‪ 16‬ع��ام��ا نظريه‬ ‫ال�سوري‪ ،‬يف لقاء ودي يجري بينهما ال�ساعة العا�شرة من م�ساء اليوم‬ ‫الثالثاء‪ ،‬على �ستاد امللك عبداهلل الثاين بالقوي�سمة‪.‬‬ ‫ي�أتي اللقاء �ضمن حت�ضريات املنتخب الوطني خلو�ض نهائيات‬ ‫ك�أ�س الأمم الآ�سيوية التي �ستجري يف �أوزبك�ستان ب��دءا من (‪)24‬‬ ‫ت�شرين الأول املقبل‪ ،‬حيث يلعب منتخبنا �ضمن املجموعة الأوىل �إىل‬ ‫جانب �أوزبك�ستان وطاجك�ستان و�إندوني�سيا‪.‬‬ ‫وينتظر �أن يخلد الفريق للراحة خالل فرتة عيد الفطر‪ ،‬على‬ ‫�أن يعاود جتمعه حمليا متهيدا لل�سفر �إىل مع�سكره اخلارجي الأخري‬ ‫يف مدينة الإ�سماعيلية امل�صرية‪ ،‬حيث ينتظر �أن يجري فيها عدة‬ ‫لقاءات حتدد الحقاء‪.‬‬

‫الإمارات تواجه الكويت وديا اليوم‬ ‫دبي ‪( -‬ا‪.‬ف‪.‬ب)‬ ‫يلتقي منتخب االم��ارات مع نظريه الكويتي اليوم الثالثاء يف‬ ‫مباراة ك��رة القدم الدولية الودية على ا�ستاد ال نهيان يف ابوظبي‬ ‫�ضمن ا�ستعدادات الطرفني لال�ستحقاقات املقبلة‪.‬‬ ‫وت�ستعد االمارات والكويت ملناف�سات "خليجي ‪ "20‬يف اليمن من‬ ‫‪ 22‬ت�شرين الثاين اىل ‪ 5‬كانون االول املقبلني‪ ،‬ونهائيات ك�أ�س ا�سيا من‬ ‫‪ 7‬اىل ‪ 27‬كانون االول املقبل يف قطر‪.‬‬ ‫و�ستكون امل�ب��اراة االوىل ل�لام��ارات منذ ‪ 5‬حزيران املا�ضي حني‬ ‫خ�سرت ام��ام اجلزائر �صفر‪� 1-‬ضمن ا�ستعدادات االخ�يرة لنهائيات‬ ‫مونديال ‪ 2010‬يف جنوب افريقيا‪ ،‬يف حني تخو�ض الكويت مباراتها‬ ‫الثالثة بعد تعادلها مع اذربيجان ‪ 1-1‬يف باكو يف ‪ 11‬اب املا�ضي وفوزها‬ ‫على �سوريا ‪�-3‬صفر يف الكويت يف ‪ 3‬ايلول احلايل‪.‬‬ ‫وا�ستدعى مدرب االم��ارات ال�سلوفيني �سرتي�شكو كاتانيت�ش ‪21‬‬ ‫العبا للت�شكيلة التي �سخو�ض مباراة اليوم‪ ،‬وهي �شهدت عودة مدافع‬ ‫الو�صل �سامي ربيع اىل الت�شكيلة بعد غياب ثالث �سنوات وا�ستبعاد‬ ‫العبي االهلي حممد قا�سم وفي�صل خليل لعدم جاهزيتهما الفنية‬ ‫وح��ار���س مرمى العني يو�سف عبد الرحمن والع��ب و�سط الظفرة‬ ‫�سلطان الغافري ب�سبب اال�صابة‪.‬‬ ‫وت�ضم ت�شكيلة االم��ارات ماجد نا�صر و�سامي ربيع (الو�صل)‪،‬‬ ‫وعلي خ�صيف و�سامل م�سعود وخالد �سبيل وعبداهلل مو�سى و�سبيت‬ ‫خاطر و�سلطان برغ�ش (اجلزيرة)‪ ،‬وعلي الوهيبي (العني)‪ ،‬ويو�سف‬ ‫جابر وذياب عوانة وعامر عبد الرحمن (بني يا�س)‪ ،‬وعادل احلو�سني‬ ‫وحمدان الكمايل وحممود خمي�س وحممد ال�شحي و�سعيد الكثريي‬ ‫و�إ�سماعيل مطر (ال��وح��دة)‪ ،‬و�أحمد خليل (الأه�ل��ي)‪ ،‬ووليد عبا�س‬ ‫(ال�شباب)‪ ،‬وعامر مبارك غامن (الن�صر)‪.‬‬ ‫من جهته‪ ،‬اختار مدرب الكويت ال�صربي دراغان ت�شكيلة من ‪21‬‬ ‫العبا �سيغيب عنها يعقوب الطاهر ب�سبب اال�صابة‪.‬‬ ‫والالعبون هم‪ :‬م�ساعد ندا واحمد العيدان وحممد را�شد و�صالح‬ ‫ال�شيخ وف�ه��د االن���ص��اري وب��در امل�ط��وع وح�م��د العنزي وف�ه��د عو�ض‬ ‫وعلي مقي�صد ووليد علي وجراح العتيقي واحمد عجب وخالد خلف‬ ‫ويو�سف نا�صر وخالد القحطاين وخالد الر�شيدي واحمد الر�شيدي‬ ‫وفهد العنزي وعبداهلل الربيكي و�شهاب كنكوين وحمد امان‪.‬‬

‫مواجهة بني قطر وعمان اليوم‬ ‫ا�ستعدادا لك�أ�س اخلليج‬ ‫الدوحة ‪( -‬ا‪.‬ف‪.‬ب)‬ ‫يوا�صل املنتخبان القطري والعماين حت�ضرياتهما لك�أ�س اخلليج‬ ‫الع�شرين املقررة يف اليمن من ‪ 22‬ت�شرين الثاين اىل ‪ 4‬كانون االول‪،‬‬ ‫وذلك عندما يتواجهان اليوم الثالثاء يف مباراة دولية ودية‪.‬‬ ‫وك� ��ان امل�ن�ت�خ��ب ال �ق �ط��ري ت �ع��ادل اجل�م�ع��ة امل��ا� �ض��ي م��ع نظريه‬ ‫البحريني ‪ ،1-1‬فيما ف��از املنتخب ال�ع�م��اين على ن�ظ�يره املاليزي‬ ‫‪�-3‬صفر‪.‬‬ ‫و�ستكون املباراة اختبارا �صعبا للمنتخب القطري الذي يخو�ضها‬ ‫يف ظل غياب العبي الغرافة الن�شغالهم با�ستعدادات فريقهم للقاء‬ ‫الهالل ال�سعودي يف ‪ 15‬احل��ايل �ضمن ال��دور رب��ع نهائي من دوري‬ ‫اب �ط��ال ا��س�ي��ا‪ ،‬وه��م خ�م��ا��س��ي ال��دف��اع ب�ل�ال حم�م��د وج� ��ورج كوا�سي‬ ‫وابراهيم الغامن وحامد �شامي و�سعد �سطام‪.‬‬ ‫كما يغيب زميلهم قا�سم ب��ره��ان احل��ار���س اال�سا�سي لال�صابة‬ ‫وط�لال البلو�شي الع��ب الو�سط ب�سبب تعر�ضه لال�صابة يف مباراة‬ ‫البحرين‪ ،‬وهو ما اجرب املدرب الفرن�سي برونو ميت�سو على اال�ستعانة‬ ‫باربعة من العبي املنتخب االوملبي وهم دانيال غوما وح�سن الهيدو�س‬ ‫وعبد العزيز حامت وعبد الكرمي ح�سن‪ ،‬ا�ضافة اىل اعادة العبي ال�سد‬ ‫قلب الدفاع طاهر زكريا والظهري االمين نا�صر نبيل اىل الت�شكيلة‪.‬‬ ‫ويف املقابل‪ ،‬فان املنتخب العماين الذي ي�ستعد للدفاع عن لقبه‬ ‫اخلليجي‪� ،‬سيخو�ض املباراة بكامل جنومه وحمرتفيه با�ستثناء فوزي‬ ‫ب�شري (بني يا�س االماراتي) وحممد ال�شيبة (الو�صل االماراتي)‪.‬‬ ‫وت�ضم القائمة العمانية علي احلب�سي وحممد هويدي وحممد‬ ‫رب�ي��ع وع�ب��د ال��رح�م��ن ��ص��ال��ح و��س�ع��د �سهيل وح���س��ن مظفر واحمد‬ ‫مبارك واحمد حديد ومن�صور النعيمي وقا�سم �سعيد وعلي اجلابري‬ ‫وعماد احلو�سني واحمد مانع وح�سن ربيع وا�سامة حديد وا�سماعيل‬ ‫العجمي وفهد خمي�س‪.‬‬ ‫والتقى املنتخبان القطري والعماين ر�سميا للمرة االخرية خالل‬ ‫بطولة كا�س اخلليج ‪ 2009‬مب�سقط يف دور ن�صف النهائي وانتهى‬ ‫اللقاء بفوز عمان ‪�-1‬صفر‪.‬‬ ‫والتقيا وديا يف ايلول ‪ 2009‬وانتهي اللقاء بالتعادل‪.‬‬ ‫واوقعت قرعة خليجي ‪ 20‬منتخب قطر يف املجموعة االوىل مع‬ ‫اليمن والكويت وال�سعودية‪ ،‬فيما يلعب املنتخب العماين يف املجموعة‬ ‫الثانية مع االمارات والبحرين والعراق‪.‬‬

‫البحرين تقابل توغو وديا اليوم‬ ‫املنامة ‪( -‬ا‪.‬ف‪.‬ب)‬ ‫ي�ست�ضيف املنتخب البحريني لكرة القدم نظريه التوغويل اليوم‬ ‫الثالثاء على ا�ستاد البحرين الوطني يف الرفاع يف مباراة دولية ودية‬ ‫�ضمن ا�ستعداداته خلو�ض مناف�سات ك�أ�س اخلليج الع�شرين املقررة يف‬ ‫اليمن من ‪ 22‬ت�شرين الثاين �إىل ‪ 5‬كانون الأول املقبلني‪.‬‬ ‫وك ��ان امل�ن�ت�خ��ب ال�ب�ح��ري�ن��ي ت �ع��ادل اجل�م�ع��ة امل��ا��ض��ي م��ع نظريه‬ ‫القطري ‪ 1-1‬يف الدوحة‪.‬‬ ‫يدخل املنتخب البحريني املباراة بقيادة مدربه اجلديد النم�سوي‬ ‫جوزيف هيكر�سبريغر يف جتربته الر�سمية الثالثة مع الأحمر‪ ،‬اذ كان‬ ‫تعادل يف االوىل مع ال�صني ‪ 1-1‬اي�ضا‪.‬‬ ‫و�ستكون امل �ب��اراة اخ�ت�ب��ارا حقيقيا ل�ل�م��درب ال��ذي �سيعول على‬ ‫ت�شكيلته الأ�سا�سية بعد �ضم املحرتفني خ��ارج البحرين و�أبرزهم‬ ‫حممد ال�سيد عدنان وحممد ح�سني وعبداهلل عمر و�سلمان عي�سى‬ ‫وفوزي عاي�ش وعبداهلل فتاي وجي�سي جون‪� ،‬إىل جانب العبي الدوري‬ ‫املحلي حممد �ساملني وع�ب��دال��وه��اب علي وا�سماعيل عبداللطيف‬ ‫وحممد حبيل وحمد راكع واحلار�س حممد ال�سيد جعفر‪.‬‬ ‫يذكر ان قرعة «خليجي ‪ »20‬يف اليمن اوقعت منتخب البحرين‬ ‫يف املجموعة الثانية مع الإمارات والبحرين وعمان‪.‬‬ ‫ويف املقابل يخو�ض املنتخب التوغويل مباراته يف اطار ا�ستعداداته‬ ‫خلو�ض الت�صفيات الأفريقية‪ ،‬وكان خ�سر �أمام بوت�سوانا ‪.2-1‬‬

‫م�صر تبد�أ حملتها بال�سقوط يف فخ التعادل‪ ..‬وليبيا تعود‬ ‫بنقطة من موزامبيق يف ت�صفيات ك�أ�س الأمم الإفريقية‬ ‫عوا�صم ‪( -‬ا‪.‬ف‪.‬ب)‬ ‫ب��د�أ املنتخب امل�صري حامل اللقب‬ ‫م�شواره يف الت�صفيات امل�ؤهلة اىل ك�أ�س‬ ‫امم اف��ري �ق �ي��ا ‪ 2012‬ب���س�ق��وط��ه يف فخ‬ ‫التعادل ام��ام �ضيفه ال�سرياليوين ‪1-1‬‬ ‫�أول م��ن �أم ����س االح� ��د يف ال �ق��اه��رة يف‬ ‫اجلولة االوىل من مناف�سات املجموعة‬ ‫ال�سابعة‪.‬‬ ‫وعانى املنتخب امل�صري من الغيابات‬ ‫يف �صفوفه وابرزها لعمرو زكي وحممد‬ ‫زيدان‪ ،‬فف�شل يف ترجمة اف�ضليته ومن‬ ‫هجمة �سريعة �سرياليونية جنح احل�سن‬ ‫بانغورا يف مفاج�أة اجلماهري امل�صرية‬ ‫بهدف التقدم لل�ضيوف م�ستفيدا من‬ ‫خط�أ دفاعي ف��ادح ف�سدد الكرة بقوة يف‬ ‫�شباك احلار�س ع�صام احل�ضري (‪.)56‬‬ ‫لكن رد الفراعنة جاء �سريعا بكرة‬ ‫ر�أ� �س �ي��ة مل �ح �م��ود ف �ت��ح اهلل ال� ��ذي ادرك‬ ‫التعادل بعد اربع دقائق فقط (‪ ،)60‬ثم‬ ‫حاول ا�صحاب االر�ض يف ن�صف ال�ساعة‬ ‫االخ�ير ان يخطفوا ه��دف التقدم لكن‬ ‫الدفاع ال�سريالوين وقف �سدا منيعا يف‬ ‫وجههم‪.‬‬ ‫وا��ص�ب�ح��ت م�صر م�ط��ال�ب��ة بالفوز‬ ‫يف النيجر يف اجلولة الثانية التي تقام‬ ‫يف الثامن من ال�شهر املقبل‪ ،‬خ�صو�صا‬ ‫بعد ف��وز جنوب افريقيا على االخرية‬ ‫‪�-2‬صفر ام�س ال�سبت‪.‬‬ ‫تعادل ليبرييا وزمبابوي‬ ‫ت� �ع ��ادل ��ت ل �ي �ب�ي�ري��ا م� ��ع �ضيفتها‬ ‫زمبابوي ‪� 1-1‬ضمن مناف�سات املجموعة‬ ‫االوىل‪.‬‬ ‫و�سجل جاباتيه (‪ )81‬هدف ليبرييا‪،‬‬ ‫وني�ساما (‪ )40‬هدف زمبابوي‪.‬‬ ‫وك � ��ان م�ن�ت�خ��ب ال ��ر�أ� ��س االخ�ضر‬ ‫ف��از على نظريه امل��ايل ال�سبت ‪�-1‬صفر‬ ‫فت�صدر املجموعة‪.‬‬ ‫تعادل بنني وبوروندي‬ ‫وتعادلت بنني مع �ضيفتها بوروندي‬ ‫‪� 1-1‬ضمن مناف�سات املجموعة الثامنة‪.‬‬ ‫و� �س �ج��ل م��اي �ك��ل ب ��وت ��ه (‪ )5‬هدف‬ ‫ب�ن�ين‪ ،‬و��س�ي��دري��ك امي�سي (‪ )85‬هدف‬ ‫بوروندي‪.‬‬ ‫وك��ان����ت ��س��اح��ل ال �ع��اج ت�غ�ل�ب��ت على‬ ‫رواندا ‪�-3‬صفر ام�س يف املجموعة ذاتها‬ ‫فت�صدرت الرتتيب‪.‬‬ ‫بداية جيدة لنيجرييا‬ ‫ح �ق��ق امل�ن�ت�خ��ب ال �ن �ي �ج�يري بداية‬

‫منتخب م�صر ‪� ..‬أهدر نقطتني يف م�ستهل م�شواره يف الت�صفيات‬

‫جيدة يف الت�صفيات بفوزه على �ضيفه‬ ‫املدغ�شقري ‪�-2‬صفر �ضمن مناف�سات‬ ‫املجموعة الثانية‪.‬‬ ‫و� �س �ج��ل اوب��اف �ي �م��ي م��ارت �ن��ز (‪)20‬‬ ‫ومايكل اينريامو (‪ )45+1‬هديف نيجرييا‬ ‫ال �ت��ي ي �� �ش��رف ع�ل�ي�ه��ا ح��ال �ي��ا �سام�سون‬ ‫��س�ي��ا��س�ي��ا ب� ��دال م ��ن ال �� �س��وي��دي الر� ��س‬ ‫الغرباك الذي رف�ض موا�صلة م�شواره‬ ‫بعد مونديال جنوب افريقيا ‪.2010‬‬ ‫ويف املجموعة ذات�ه��ا حققت غينيا‬ ‫فوزا كبريا على م�ضيفتها اثيوبيا ‪،1-4‬‬ ‫فت�صدرت بفارق االهداف عن نيجرييا‪.‬‬ ‫نيانغ يقود ال�سنغال لفوز كبري‬ ‫ق� ��اد م �ه��اج��م ف�نرب �غ �� �ش��ه الرتكي‬ ‫مامادو نيانغ ال�سنغال لفوز كبري على‬ ‫م�ضيفتها جمهورية الكونغو ‪� 2-4‬ضمن‬ ‫مناف�سات املجموعة اخلام�سة‪.‬‬

‫و�سجل نيانغ ثالثية (‪ 12‬و‪ 19‬و‪68‬‬ ‫م��ن رك �ل��ة ج� ��زاء) وا� �ض��اف م��و��س��ى �سو‬ ‫الهدف االخ��ر (‪ ،)5‬فيما �سجل كابانغو‬ ‫مولوتا هديف املنتخب امل�ضيف‪.‬‬ ‫وت� � ��� � �ص � ��درت ال� ��� �س� �ن� �غ ��ال ترتيب‬ ‫املجموعة بفارق االه��داف امل�سجلة عن‬ ‫الكامريون التي كانت تغلبت ام�س على‬ ‫موري�شيو�س‪.1-3‬‬ ‫وتقام اجلولة الثانية يف الثامن من‬ ‫ال�شهر املقبل حيث تلعب ال�سنغال مع‬ ‫موري�شيو�س‪ ،‬والكامريون مع جمهورية‬ ‫الكونغو على ان تكون املواجهة النارية‬ ‫بني العمالقني االفريقيني يف ‪ 25‬اذار‬ ‫‪ 2011‬يف الكامريون‪.‬‬ ‫بداية قوية لغانا‬ ‫وحقق املنتخب الغاين الذي ت�ألق يف‬ ‫مونديال جنوب افريقيا قبل �شهرين‪،‬‬

‫بداية قوية يف الت�صفيات بفوزه خارج‬ ‫قواعده على �سوازيالند ‪�-3‬صفر �ضمن‬ ‫مناف�سات املجموعة التا�سعة‪.‬‬ ‫و�سجل ان ��دري اي��و (‪ )13‬وبرين�س‬ ‫ت��اغ��و (‪ )70‬وه��ان��ز ادو � �س��ارب��ي (‪)81‬‬ ‫اه ��داف غ��ان��ا ال�ت��ي ت���ص��درت املجموعة‬ ‫ب� �ف ��ارق االه� � ��داف ع ��ن ال� ��� �س ��ودان التي‬ ‫كانت تغلبت ام�س ال�سبت على الكونغو‬ ‫‪�-2‬صفر‪.‬‬ ‫وتقام اجلولة الثانية يف الثامن من‬ ‫ال�شهر امل�ق�ب��ل‪ ،‬حيث ي�ستقبل املنتخب‬ ‫الغاين ال��ذي ك��ان ق��وب قو�سني او ادنى‬ ‫من ان ي�صبح اول منتخب افريقي ي�صل‬ ‫اىل ن�صف نهائي ك��أ���س ال�ع��امل‪ ،‬نظريه‬ ‫ال �� �س��وداين يف م �ب��اراة ق��وي��ة فيما حتل‬ ‫�سوازيالند �ضيفة على الكونغو‪.‬‬ ‫ليبيا تعود بنقطة من موزامبيق‬

‫تركيا تطيح بفرن�سا وتت�أهل مع �سلوفينيا‬ ‫�إىل ربع نهائي ك�أ�س العامل لكرة ال�سلة‬ ‫ا�سطنبول ‪( -‬ا‪.‬ف‪.‬ب)‬ ‫وا� � �ص� ��ل امل �ن �ت �خ��ب ال�ت�رك ��ي‬ ‫امل�ضيف ع��رو��ض��ه امل�م�ي��زة وحقق‬ ‫فوزه ال�ساد�س على التوايل ليبلغ‬ ‫ال � ��دور رب ��ع ال �ن �ه��ائ��ي م ��ن ك�أ�س‬ ‫ال�ع��امل ل�ك��رة ال�سلة على ح�ساب‬ ‫ن �ظ�يره ال�ف��رن���س��ي ب�ع��دم��ا تغلب‬ ‫عليه ‪� 77-95‬أول من �أم�س االحد‬ ‫يف ا�سطنبول‪.‬‬ ‫وه� � ��ذه امل� � ��رة ال �ث��ان �ي��ة على‬ ‫التوايل التي يبلغ فيها املنتخب‬ ‫الرتكي الدور ربع النهائي بعد ان‬ ‫كان خرج على يد االرجنتني عام‬ ‫‪ ،)83-58( 2006‬وذل��ك يف ثالث‬ ‫م�شاركة له يف ك�أ�س العامل‪.‬‬ ‫وكان ت�أهل املنتخب امل�ضيف‬ ‫اىل رب� ��ع ال �ن �ه��ائ��ي ع ��ن ج� ��دارة‬ ‫وا�ستحقاق النه تفوق على نظريه‬ ‫الفرن�سي متاما اذ ح�سم ال�شوط‬ ‫االول ‪ 28-43‬بف�ضل ‪ 11‬نقطة من‬ ‫جنمه هيدو توركوغلو‪ ،‬ثم وا�صل‬ ‫تقدمه يف ال�شوط الثاين بعدما‬ ‫ح�سم الربع الثالث مل�صلحته ‪-28‬‬ ‫‪.17‬‬ ‫ث��م و� �ص��ل ال� �ف ��ارق ح �ت��ى ‪28‬‬ ‫ن �ق �ط��ة (‪ )52-80‬ق �ب��ل ح ��وايل‬ ‫�ست دقائق على �صافرة النهاية‪،‬‬ ‫وح��اف��ظ ا� �ص �ح��اب االر� � ��ض على‬ ‫اف�ضليتهم التامة لينهوا املواجهة‬ ‫ب �ف��ارق ‪ 18‬ن�ق�ط��ة وذل ��ك بف�ضل‬ ‫ت��أل�ق�ه��م حت��ت ال���س�ل��ة‪ ،‬اذ جنحوا‬ ‫ب‪ 26‬ت �� �س ��دي ��دة م� ��ن ا�� �ص ��ل ‪36‬‬ ‫حماولة‪ ،‬اي ما ن�سبته ‪ 72‬باملئة‪.‬‬ ‫وك � � � ��ان ت� ��ورك� ��وغ � �ل� ��و الع ��ب‬ ‫ف�ي�ن�ي�ك����س ��ص�ن��ز احل� ��ايل اف�ضل‬ ‫العبي اللقاء بت�سجيله ‪ 20‬نقطة‬ ‫وا�� �ض ��اف زم �ي�ل�اه ��س�ي�ن��ان غولر‬ ‫وع�م��ر ازي��ك ‪ 17‬و‪ 10‬ن�ق��اط على‬ ‫ال �ت��وايل‪ ،‬فيما ك��ان بوري�س دياو‬ ‫الذي يلعب مع ت�شارلوت بوبكات�س‬ ‫االف�ضل من الناحية الفرن�سية‬ ‫بر�صيد ‪ 21‬نقطة وا�ضاف ناندو‬ ‫دي كولة ‪ 15‬نقطة ونيكوال باتوم‬ ‫‪ 11‬نقطة‪.‬‬ ‫وف���ش��ل ال�ف��رن���س�ي��ون الذين‬ ‫يغيب عنهم ت��وين ب��ارك��ر (�سان‬

‫ان� �ت ��ون� �ي ��و � � �س � �ب �ي�رز) وميكايل‬ ‫ب�ي�ي�ترو���س (اورالن � ��دو ماجيك)‬ ‫وي��واك �ي��م ن ��وا (��ش�ي�ك��اغ��و بولز)‬ ‫وي� ��وه� ��ان ب� �ي�ت�رو (ن� �ي ��وج�ي�رزي‬ ‫نت�س)‪ ،‬يف بلوغ ربع النهائي للمرة‬ ‫الثانية على التوايل (خرجوا عام‬ ‫‪ 2006‬ع�ل��ى ي��د ال �ي��ون��ان و�صيفة‬ ‫البطل)‪ ،‬علما بان اف�ضل نتيجة‬ ‫لهم كانت احتاللهم املركز الرابع‬ ‫عام ‪( 1954‬نظام جمموعات)‪.‬‬ ‫و�� �ض ��رب امل �ن �ت �خ��ب الرتكي‬ ‫موعدا يف ربع النهائي مع نظريه‬ ‫ال�سلوفيني ال��ذي بلغ ه��ذا الدور‬ ‫ل�ل�م��رة االوىل يف ت��اري�خ��ه بفوزه‬ ‫ال�سهل ع�ل��ى ن�ظ�يره اال�سرتايل‬

‫‪.58-87‬‬ ‫وا�ستحق املنتخب ال�سلوفيني‬ ‫ت�أهله اىل ربع النهائي‪ ،‬اذ �سيطر‬ ‫اي�ضا على املواجهة منذ �صافرة‬ ‫البداية وح�سم الربع االول ‪8-16‬‬ ‫ث��م ال�ث��اين ‪ 13-26‬وال�ث��ال��ث ‪-29‬‬ ‫‪ 24‬والرابع ‪ ،13-16‬منهيا املباراة‬ ‫مل�صلحته بفارق ‪ 29‬نقطة‪.‬‬ ‫ومت �ي��ز امل �ن �ت �خ��ب االوروب� � ��ي‬ ‫بالت�سديدات م��ن خ��ارج املنطقة‬ ‫حيث جنح يف ‪ 16‬حماولة‪ ،‬مقابل‬ ‫حم��اول�ت�ين ف�ق��ط لال�سرتاليني‬ ‫الذين مل ينجحوا يف التقدم بتاتا‬ ‫يف م �ب��اراة و��ص��ل خاللها الفارق‬ ‫حتى ‪ 35‬نقطة بني الطرفني‪.‬‬

‫وكان ياكا الكوفيت�ش اف�ضل‬ ‫م�سجل يف املنتخب ال�سلوفيني‬ ‫ب ��ر�� �ص� �ي ��د ‪ 19‬ن �ق �ط ��ة وا� � �ض� ��اف‬ ‫غ ��وران دراغ�ي�ت����ش ‪ 10‬ن�ق��اط مع‬ ‫‪ 8‬متريرات حا�سمة و‪ 4‬متابعات‪،‬‬ ‫فيما ك��ان باتريك ميلز وجوزف‬ ‫اي �ن �غ �ل ��ز االف� ��� �ض ��ل يف �صفوف‬ ‫ا�سرتاليا بت�سجيل كل منهما ‪13‬‬ ‫نقطة وا��ض��اف ماثيو نيل�سن ‪12‬‬ ‫نقطة مع ‪ 8‬متابعات‪.‬‬ ‫وكانت ا�سبانيا حاملة اللقب‬ ‫و��ص��رب�ي��ا ت��أه�ل�ت��ا اول املنتخبات‬ ‫املت�أهلة اىل ربع النهائي بفوزهما‬ ‫ال �� �س �ب��ت ع �ل��ى ال� �ي ��ون ��ان ‪72-80‬‬ ‫وكرواتيا ‪ 72-73‬على التوايل‪.‬‬

‫وع� � ��اد امل �ن �ت �خ��ب ال �ل �ي �ب��ي بنقطة‬ ‫م��ن ار���ض م�ضيفه املوزمبيقي بعدما‬ ‫تعادل معه �صفر‪�-‬صفر اليوم االحد يف‬ ‫مابوتو يف اجلولة االوىل من مناف�سات‬ ‫املجموعة الثالثة للت�صفيات امل�ؤهلة اىل‬ ‫ك�أ�س امم افريقيا ‪.2012‬‬ ‫و�ستكون امل �ب��اراة الثانية لليبيا يف‬ ‫ال�ث��ام��ن م��ن ال�شهر املقبل �ضد زامبيا‬ ‫ال �ت��ي اك�ت���س�ح��ت �ضيفتها ج ��زر القمر‬ ‫برباعية نظيفة‪.‬‬ ‫وي �ت ��أه��ل اىل ال �ن �ه��ائ �ي��ات �صاحب‬ ‫املركز االول يف كل جمموعة‪ ،‬ا�ضافة اىل‬ ‫ث��اين املجموعة احل��ادي��ة ع���ش��رة‪ ،‬النها‬ ‫الوحيدة التي ت�ضم ‪ 5‬منتخبات‪ ،‬واف�ضل‬ ‫منتخبني يف املركز الثاين لريتفع العدد‬ ‫اىل ‪ 14‬منتخبا وين�ضم اليها البلدان‬ ‫امل�ضيفان الغابون وغينيا اال�ستوائية‪.‬‬

‫�أمني عام الأحتاد الإماراتي ي�ؤكد جمددا‬ ‫وجود عقبات امام �إقامة «خليجي ‪»20‬‬ ‫دبي ‪( -‬ا‪.‬ف‪.‬ب)‬ ‫ج��دد ام�ين ع��ام االحت��اد االم��ارات��ي لكرة ال�ق��دم يو�سف عبداهلل‬ ‫ت�أكيده على ان �صعوبات ما زال��ت تواجه اقامة دورة ك�أ�س اخلليج‬ ‫الع�شرين يف اليمن من ‪ 22‬ت�شرين الثاين حتى ‪ 5‬كانون االول املقبلني‪.‬‬ ‫وقال عبداهلل يف حديث اىل �صحيفة «البيان» االماراتية �صدر �أم�س‬ ‫االث �ن�ين «ن�ح��ن يف االحت ��اد االم��ارات��ي م��ن اك�ب�ر ال��داع�م�ين القامة‬ ‫البطولة يف اليمن لكن هناك امورا ال بلد ان تناق�ش مبو�ضوعية»‪.‬‬ ‫وتابع «بعد ان مت جتهيز املالعب‪ ،‬ظهر عائق متمثل يف االعا�شة‪،‬‬ ‫وه��ذا عن�صر مهم ج��دا‪ ،‬ونحن نعلم ان الفندق اخلا�ص بالبطولة‬ ‫يحتاج اىل وقت لالنتهاء من ت�شييده‪ ،‬وامام هذه العقبة قررت اللجة‬ ‫املنظمة توفري اماكن اقامة بديلة ولكنها لي�ست على م�ستوى احلدث‬ ‫وحتتاج اىل اع��ادة ت�أهيل»‪ .‬وا�ضاف امني عام االحت��اد االماراتي «ان‬ ‫اع��ادة الت�أهيل هذه حتتاج اىل بع�ض الوقت الن عدد امل�شاركني من‬ ‫وف��ود واعالميني كبري وم��ن ال�صعب تدبري ام��اك��ن لهذا ال�ع��دد يف‬ ‫الوقت الب�سيط املتبقي على انطالق البطولة»‪.‬‬ ‫وم�ضى قائال «على اليمن االن دعوة ر�ؤ�ساء االحتادات امل�شاركة‬ ‫لالجتماع يف ع��دن ومناق�شة ال��و��ض��ع وات �خ��اذ ال �ق��رار املنا�سب لكل‬ ‫االط��راف‪� ،‬سواء بنقل البطولة او ت�أجيلها لبع�ض الوقت‪ ،‬حتى يتم‬ ‫االنتهاء من ت�شييد من�ش�آت االعا�شة‪ ،‬وه��ذا يف �صالح اليمن نف�سه‬ ‫حتى ينظم بطولة ترتك �صدى طيبا خا�صة وانه ي�ست�ضيفها للمرة‬ ‫االوىل»‪ .‬وكان عبداهلل او�ضح اال�سبوع املا�ضي اي�ضا ان م�صري البطولة‬ ‫�سيبحث ب�شكل نهائي بعد عيد الفطر‪.‬‬ ‫يذكر ان البطولة �ستقام على ملعب عدن بعد ا�ستبعاد ملعب ابني‬ ‫من قبل اللجنة املنظمة ال�سباب امنية ولوج�ستية‪.‬‬ ‫واوق�ع��ت قرعة البطولة اليمن والكويت وقطر وال�سعودية يف‬ ‫املجموعة االوىل‪ ،‬والعراق بطل ا�سيا وعمان حاملة اللقب والبحرين‬ ‫واالمارات يف الثانية‪.‬‬ ‫وما يزال م�صري البطولة اخلليجية مثار لغط يف ظل االو�ضاع‬ ‫االمنية يف جنوب اليمن رغم ت�أكيد اللجنة املنظمة على ا��خاذ جميع‬ ‫االجراءات الالزمة القامتها يف موعدها من ‪ 22‬ت�شرين الثاين حتى‬ ‫‪ 5‬كانون االول املقبلني (بعد ت�أخري النهائي يوما)‪.‬‬

‫قائمة �أولية ملنتخب العراق يف بطولة غرب �آ�سيا‬ ‫بغداد ‪( -‬ا‪.‬ف‪.‬ب)‬ ‫اختار اجلهاز الفني للمنتخب العراقي لكرة القدم قائمة اولية‬ ‫�ضمت ‪ 28‬عبا للم�شاركة يف بطولة غ��رب ا�سيا ال�ساد�سة امل�ق��ررة يف‬ ‫االردن من ‪ 24‬اجلاري لغاية الثالث من ت�شرين اول املقبل‪.‬‬ ‫واو�ضح م�ساعد م��درب املنتخب العراقي ال��دويل ال�سابق ناظم‬ ‫انه "�سي�صار فيما بعد اىل اختيار القائمة النهائية التي ت�ضم ‪20‬‬ ‫العبا"‪.‬‬ ‫يغيب عن القائمة خم�سة حمرتفني يف االن��دي��ة القطرية هم‬ ‫يون�س حممود (الغرافة) وع�لاء عبد الزهرة (اخلريطيات) وعلي‬ ‫رحيمة (الوكرة) وق�صي منري (قطر) و�سالم �شاكر (اخلور)‪.‬‬ ‫ويخو�ض املنتخب العراقي مناف�سات الدور االول للبطولة �ضمن‬ ‫املجموعة الثالثة التي ت�ضم منتخبي اليمن وفل�سطني‪.‬‬


‫ريا�ضة وماالعب‬

‫الثالثاء (‪� )7‬أيلول (‪ ) 2010‬م ‪ -‬ال�سنة (‪ - )17‬العدد (‪)1349‬‬

‫ت�‬ ‫ا صفي‬ ‫ور ات‬ ‫وبا ك�أ‬ ‫‪ � 012‬س‬ ‫‪2‬‬

‫�أنظار الفرن�سيني موجهة �إىل �سراييفو‬ ‫واختبار �صعب لالنكليز يف بازل‬

‫الفرن�سيون ي�ستعدون للقاء �شائك مع البو�سنة‬

‫نيقو�سيا ‪( -‬ا‪.‬ف‪.‬ب)‬ ‫تتوجه االنظار اليوم الثالثاء اىل‬ ‫�سراييفو حيث يحل املنتخب الفرن�سي‬ ‫اجلريح �ضيفا على نظريه البو�سني يف‬ ‫اجلولة الثانية من مناف�سات املجموعة‬ ‫الرابعة للت�صفيات امل�ؤهلة اىل نهائيات‬ ‫ك�أ�س اوروبا ‪ 2012‬التي �ستقام يف بولندا‬ ‫واوكرانيا‪.‬‬ ‫وي��دخ��ل منتخب "الديوك" اىل‬ ‫ه� ��ذه امل ��واج �ه ��ة ال �� �ص �ع �ب��ة مبعنويات‬ ‫م �ه��زوزة مت��ام��ا بعد ان جن��ح املنتخب‬ ‫البيالرو�سي يف تعميق جراحه اجلمعة‬ ‫املا�ضي بالفوز عليه ‪�-1‬صفر على ملعب‬ ‫فرن�سا الدويل يف باري�س‪.‬‬ ‫واعتقد اجلميع ان و�ضع منتخب‬ ‫"الديوك" �سيتح�سن مع تعيني لوران‬ ‫بالن مدربا له خلفا لرميون دومينيك‬ ‫ال� � ��ذي ت � ��رك م �ك��ان��ه ب �ع��د امل ��ون ��دي ��ال‬ ‫الكارثي ال��ذي عا�شه الفرن�سيون قبل‬ ‫�شهرين يف جنوب افريقيا لكن املنتخب‬ ‫البيالرو�سي زاد من حمن ابطال ‪1984‬‬ ‫و‪ 2000‬وتغلب عليهم يف اول مواجهة‬ ‫ر�سمية بني الطرفني بهدف جاء قبل‬ ‫اربع دقائق على النهاية‪.‬‬ ‫ويبدو ان مهمة ب�لان يف ا�ستعادة‬ ‫ثقة اجلماهري ب"الديوك" ا�صبحت‬ ‫اكرث �صعوبة خ�صو�صا ان مدرب بوردو‬ ‫ال���س��اب��ق ك��ان خ�سر اي���ض��ا يف مباراته‬ ‫االوىل الودية امام الرنوج‪.‬‬ ‫ومن امل�ؤكد ان بالن كان يدرك بان‬ ‫املهمة ل��ن ت�ك��ون �سهلة على االطالق‬ ‫الن اجلمهور الفرن�سي ا�صيب بخيبة‬ ‫كربى خالل مونديال جنوب افريقيا‬ ‫‪ 2010‬لي�س ب�سبب اخل��روج املبكر من‬ ‫الدور االول وح�سب‪ ،‬بل ب�سبب امل�شاكل‬ ‫ال� �ت ��ي ع �� �ص �ف��ت يف م�ع���س�ك��ر املنتخب‬ ‫وع���ص�ي��ان الع�ب�ي��ه ب�ع��د ط ��رد زميلهم‬ ‫نيكوال انيلكا ل�شتمه امل ��درب ال�سابق‬ ‫رميون دومينيك‪.‬‬ ‫ول��ن تكون مهمة ال��دي��وك الذين‬ ‫غ � ��اب ع �ن �ه��م ك � ��رمي ب �ن��زمي��ة يف تلك‬ ‫امل �ب��اراة لكنه �سيكون ج��اه��زا ملواجهة‬ ‫اليوم‪� ،‬سهلة على االطالق يف �ساراييفو‬ ‫خ�صو�صا ان البو�سنة تدخل اىل هذا‬ ‫اللقاء مبعنويات مرتفعة بعد فوزها‬

‫اجلمعة على لوك�سمبورغ ‪�-3‬صفر‪.‬‬ ‫وازدادت �صعوبة مهمة الفرن�سيني‬ ‫ال� ��ذي� ��ن ت� �ل� �ق ��وا اجل� �م� �ع ��ة هزميتهم‬ ‫ال��راب�ع��ة على ال �ت��وايل‪ ،‬ب�سبب ا�صابة‬ ‫ث�لاث��ي ال �ه �ج��وم ل��وي��ك رمي ��ي وغيوم‬ ‫ه� ��وارو ول��وي ����س � �س��اه��ا‪ ،‬م��ا دف ��ع بالن‬ ‫اىل اال�ستعانة بخدمات مهاجم ليون‬ ‫ج �ي �م��ي ب ��ري ��ان ل �ك��ي ي �ق��دم امل�ساندة‬ ‫لبنزمية ال ��ذي ت�ع��اف��ى م��ن ا��ص��اب��ة يف‬ ‫كاحله‪.‬‬ ‫و�ستكون هذه املواجهة االوىل بني‬ ‫الطرفني على ال�صعيد الر�سمي بعد‬ ‫ان تواجها ودي��ا يف منا�سبتني‪ ،‬االوىل‬ ‫ان �ت �ه��ت ب��ال �ت �ع��ادل ‪ 1-1‬يف ل ��وري ��ان يف‬ ‫اب ‪ 2004‬يف امل �ب��اراة االوىل للمنتخب‬ ‫الفرن�سي بقيادة دومينيك‪ ،‬والثانية‬ ‫انتهت مل�صلحة الفرن�سيني ‪ 1-2‬يف اب‬ ‫‪ 2006‬يف �ساراييفو‪.‬‬ ‫ويف امل� �ج� �م ��وع ��ة ذات � � �ه � ��ا‪ ،‬ت� ��أم ��ل‬ ‫ب� �ي�ل�ارو�� �س� �ي ��ا ان ت � �ع� ��زز �� �ص ��دارت� �ه ��ا‬ ‫للمجموعة عندما ت�ست�ضيف رومانيا‬ ‫الباحثة عن تعوي�ض تعادلها يف اجلولة‬ ‫االوىل مع �ضيفتها البانيا (‪ )1-1‬التي‬ ‫تلتقي بدورها مع لوك�سمبورغ‪.‬‬ ‫ويف املجموعة ال�سابعة‪ ،‬يخو�ض‬ ‫املنتخب االنكليزي اختبارا �صعبا امام‬ ‫م�ضيفه ال�سوي�سري يف بازل‪.‬‬ ‫ومن امل�ؤكد ان مهمة رجال املدرب‬ ‫االيطايل فابيو كابيلو لن تكون �سهلة‬ ‫خ�صو�صا يف ظل الغيابات الكثرية يف‬ ‫�صفوف املنتخب‪ ،‬اذ يفتقد "اال�سود‬ ‫الثالثة" جهود فرانك المبارد وجون‬ ‫ت�يري وب��وب��ي زام ��ورا وب�ي�تر كراوت�ش‬ ‫وري��و فرديناند لال�صابة وق��د ان�ضم‬ ‫اليهم مدافع توتنهام مايكل داو�سون‬ ‫ب �ع��د ت �ع��ر� �ض��ه ال� �ص��اب��ة يف منت�صف‬ ‫ال�شوط الثاين من مباراة اجلمعة امام‬ ‫بلغاريا يف لندن والتي انتهت مل�صلحة‬ ‫االنكليز ‪�-4‬صفر‪.‬‬ ‫وي ��أم��ل ك��اب�ي�ل��و ان ي �ك��رر مهاجم‬ ‫ت��وت �ن �ه��ام ج�ي�رم��اي��ن دي �ف ��و العر�ض‬ ‫ال��ذي ق��دم��ه يف وميبلي ام��ام بلغاريا‬ ‫ع �ن��دم��ا � �س �ج��ل ث�ل�اث� �ي ��ة‪ ،‬وان مينح‬ ‫م��درب��ه االي �ط��ايل ف ��وزه ال �ث��اين على‬ ‫ال�سوي�سريني الن مباراته االوىل مع‬ ‫"اال�سود الثالثة" كانت يف مواجهة‬

‫ال"ناتي" يف ال �� �س��اد���س م ��ن �شباط‬ ‫‪ 2008‬وديا يف وميبلي وانتهت مل�صلحة‬ ‫لالنكليز ‪.1-2‬‬ ‫وكانت �سوي�سرا غابت عن اجلولة‬ ‫االوىل‪ ،‬وي�أمل منتخب املدرب االملاين‬ ‫اومت� ��ار هيت�سفيلد ان ي�سجل بداية‬ ‫ج �ي��دة يف ال �ت �� �ص �ف �ي��ات ال �ق��اري��ة رغم‬ ‫اف�ت�ق��اده اىل بع�ض العنا�صر امل�ؤثرة‬ ‫مثل فيليب �سانديرو�س وهاكان ياكني‬ ‫وترانيكو بارنيتا ب�سبب اال�صابة‪ ،‬كما‬ ‫ان م�شاركة احل��ار���س دييغو بنياغليو‬ ‫لي�ست م�ؤكد النه من املتوقع ان يرزق‬ ‫بطفل يف ال�ساعات القليلة املقبلة‪.‬‬ ‫ويف املجموعة ذاتها‪ ،‬ت�سعى بلغاريا‬ ‫اىل نف�ض غبار الهزمية القا�سية التي‬ ‫م�ن�ي��ت ب�ه��ا يف ومي�ب�ل��ي وذل ��ك عندما‬ ‫ت�ست�ضيف مونتينيغرو املنت�شية من‬ ‫فوزها على ويلز ‪�-1‬صفر‪.‬‬ ‫ويف املجموعة االوىل‪ ،‬ل��ن يواجه‬ ‫املنتخب االمل ��اين و��ص�ي��ف ب�ط��ل ‪2008‬‬ ‫�صعوبة تذكر يف تخطي عقبة �ضيفه‬ ‫االذرب� �ي� �ج ��اين ب �ع��د ان ك� ��ان ع� ��اد من‬ ‫بلجيكا بفوز ثمني ج��اء بهدف وحيد‬ ‫� �س �ج �ل��ه م�ي�رو�� �س�ل�اف ك � �ل� ��وزه ال� ��ذي‬ ‫ا�صبح على بعد هدفني فقط م��ن ان‬ ‫ي�صبح ث��اين اف���ض��ل ه ��داف يف تاريخ‬ ‫ال"مان�شافت"‪.‬‬ ‫وي �ح �ت��ل م �ه��اج��م ب��اي��رن ميونيخ‬ ‫حاليا املركز الثالث بر�صيد ‪ 53‬هدفا‬ ‫م��ن ‪ 102‬م �ب��اراة وب �ف��ارق ه��دف�ين عن‬ ‫�صاحب املركز الثاين يواكيم �سرتايخ‪،‬‬ ‫فيما يت�صدر "املدفعجي" غريد مولر‬ ‫ترتيب اف�ضل ه��دايف املنتخب بر�صيد‬ ‫‪ 68‬هدفا يف ‪ 62‬مباراة‪.‬‬ ‫وكانت املانيا تواجهت مع اذربيجان‬ ‫يف الت�صفيات امل ��ؤه �ل��ة اىل مونديال‬ ‫ج�ن��وب افريقيا ‪ 2010‬وتغلبت عليها‬ ‫‪�-4‬صفر يف هانوفر و‪�-2‬صفر يف باكو‪.‬‬ ‫ومن املتوقع ان يلج�أ املدرب يواكيم‬ ‫لوف اىل خدمات بري مريتي�ساكر ل�شغل‬ ‫مركز قلب الدفاع يف ظل اال�صابة التي‬ ‫تعر�ض لها مار�سيل يان�سن يف مباراة‬ ‫اجلمعة‪.‬‬ ‫و�ستكون املواجهة مميزة بني املانيا‬ ‫واذربيجان الن امل��درب االمل��اين بريتي‬ ‫ف��وغ�ت����س ي ���ش��رف ع�ل��ى االخ�ي��رة وهو‬

‫�سيواجه بالتايل بلده االم‪.‬‬ ‫ويف املجموعة ذاتها‪ ،‬يلتقي املنتخب‬ ‫الرتكي مع �ضيفه البلجيكي يف مباراة‬ ‫ق��وي��ة ي���س�ع��ى م��ن خ�لال�ه��ا االول اىل‬ ‫البقاء على امل�سافة ذاتها من املانيا قبل‬ ‫املواجهة املرتقبة بينهما يف الثامن من‬ ‫ال�شهر املقبل‪.‬‬ ‫وح �ق��ق امل �ن �ت �خ��ب ال�ت�رك ��ي بداية‬ ‫جيدة بقيادة مدربه اجلديد الهولندي‬ ‫غ��و���س هيدينك بتغلبه على م�ضيفه‬ ‫ال �ك��ازخ �� �س �ت��اين ‪� �-3‬ص �ف��ر يف اجلولة‬ ‫االوىل‪.‬‬ ‫ويف املجموعة ذاتها اي�ضا‪ ،‬ت�سجل‬ ‫النم�سا بدايتها يف مواجهة �ضيفتها‬ ‫كازاخ�ستان‪.‬‬ ‫ويف امل �ج �م��وع��ة ال �ث��ال �ث��ة‪� ،‬سيكون‬ ‫املنتخب االيطايل امام فر�صة حتقيق‬ ‫ف ��وزه ال �ث��اين ب�ق�ي��ادة م��درب��ه اجلديد‬ ‫ت���ش�ي��زاري ب��ران��دي�ل��ي الن��ه ي�ست�ضيف‬ ‫منتخب جزر فارو املتوا�ضع على ملعب‬ ‫"ارتيميو فرانكي" يف فلورن�سا‪.‬‬ ‫وك��ان "االزوري" عانى االمرين‬ ‫ل �ي �خ��رج ف��ائ��زا م��ن م �ب��ارات��ه اجلمعة‬ ‫ام��ام ا�ستونيا يف تالني اذ تخلف منذ‬ ‫الدقيقة ‪ 31‬قبل ي��رد انتونيو كا�سانو‬ ‫اجلميل لربانديلي بادراكه التعادل ثم‬ ‫م�ساهمته يف هدف الفوز الذي �سجله‬ ‫م��داف��ع يوفنتو�س اجل��دي��د ليوناردو‬ ‫بونوت�شي‪.‬‬ ‫وي ��أم��ل ك��ا��س��ان��و ان ي�ك��ون جمددا‬ ‫عند ح�سن ظ��ن برانديلي ال��ذي اعاد‬ ‫مهاجم �سمبدوريا اىل الت�شكيلة بعد ان‬ ‫ا�ستبعده مارت�شيلو ليبي عن مونديال‬ ‫جنوب افريقيا‪.‬‬ ‫ويف امل �ج �م��وع��ة ذات � �ه� ��ا‪ ،‬يخو�ض‬ ‫املنتخب ال�صربي ال��ذي ك��ان ف��از على‬ ‫ج ��زر ف� ��ارو ‪� �-3‬ص �ف��ر‪ ،‬م� �ب ��اراة �صعبة‬ ‫للغاية يف مواجهة �ضيفه ال�سلوفيني‪.‬‬ ‫وب��دوره��ا ت�سعى ه��ول�ن��دا و�صيفة‬ ‫بطلة مونديال جنوب افريقيا ‪2010‬‬ ‫اىل تعزيز �صدارتها لرتتيب املجموعة‬ ‫اخلام�سة عندما ت�ست�ضيف فنلندا يف‬ ‫روتردام‪.‬‬ ‫وكانت هولندا التي تفتقد خدمات‬ ‫اري �ي��ن روب � ��ن وروب � � ��ن ف� ��ان بري�سي‪،‬‬ ‫ا�ستهلت م�شوارها بفوز كبري على �سان‬

‫مارينو ‪�-5‬صفر‪ ،‬بين��ا ثالثية لكال�س‬ ‫ي��ان هونتيالر وه��دف للمخ�ضرم رود‬ ‫فان ني�ستلروي‪.‬‬ ‫وتت�صدر هولندا ترتيب املجموعة‬ ‫ب�ف��ارق االه��داف ع��ن ك��ل م��ن منتخبي‬ ‫مولدافيا وال�سويد اللذين ف��ازا على‬ ‫فنلندا واملجر بالنتيجة ذاتها ‪�-2‬صفر‪.‬‬ ‫وتلعب ال�سويد م��ع ��س��ان مارينو‬ ‫واملجر مع مولدافيا‪.‬‬ ‫ويف امل�ج�م��وع��ة ال �ث��ان �ي��ة‪ ،‬يخو�ض‬ ‫املنتخب الرو�سي مباراة �صعبة للغاية‬ ‫مع �ضيفه ال�سلوفاكي يف مو�سكو‪ ،‬وهو‬ ‫ي��أم��ل ان ي�ضيف ث�لاث ن�ق��اط اخرى‬ ‫اىل ر��ص�ي��ده ب�ع��د ان ا�ستهل م�شواره‬ ‫الر�سمي مع مدربه اجلديد الهولندي‬ ‫دي��ك ادف��وك��ات ب��ال�ف��وز على م�ضيفته‬ ‫اندورا ‪�-2‬صفر‪.‬‬ ‫ل�ك��ن م�ه�م��ة ال ��رو� ��س يف مواجهة‬ ‫رج� ��ال امل � ��درب ف�ل�ادمي�ي�ر ف��اي ����س لن‬ ‫تكون �سهلة الن ال�سلوفاكيني منت�شون‬ ‫من بلوغ الدور الثاين ملونديال جنوب‬ ‫اف��ري�ق�ي��ا يف اول م���ش��ارك��ة يف العر�س‬ ‫ال �ك��روي ال �ع��امل��ي والن امل�ن��اف���س��ة على‬ ‫ال �ت ��أه��ل امل�ب��ا��ش��ر ع��ن ه ��ذه املجموعة‬ ‫� �س �ت �ك��ون ب�ي�ن ال �ط��رف�ي�ن ا� �ض��اف��ة اىل‬ ‫جمهورية اي��رل�ن��دا التي كانت تغلبت‬ ‫على م�ضيفتها ارمينيا ‪�-1‬صفر‪ ،‬فيما‬ ‫فازت �سلوفاكيا على مقدونيا بالنتيجة‬ ‫ذاتها‪ .‬وتلعب اليوم اي�ضا مقدونيا مع‬ ‫ارمينيا وايرلندا مع اندورا‪.‬‬ ‫ويف امل� �ب ��اري ��ات االخ� � ��رى‪ ،‬مالطا‬ ‫م��ع الت�ف�ي��ا وك��روات �ي��ا م��ع ال �ي��ون��ان يف‬ ‫املجموعة ال���س��اد��س��ة‪ ،‬وال��دمن��ارك مع‬ ‫اي�سلندا والرنوج مع الربتغال الباحثة‬ ‫عن تعوي�ض تعادلها مع قرب�ص (‪)4-4‬‬ ‫يف امل�ج�م��وع��ة ال �ث��ام �ن��ة‪ ،‬وت���ش�ي�ك�ي��ا مع‬ ‫ليتوانيا وا�سكتلندا مع لي�شتن�شتاين‬ ‫يف الثامنة ال�ت��ي يغيب عنها املنتخب‬ ‫اال�سباين حامل اللقب‪ ،‬وه��و يخو�ض‬ ‫مباراة ودية مع م�ضيفته االرجنتني‪.‬‬ ‫ي��ذك��ر ان��ه ي�ت��أه��ل اىل النهائيات‬ ‫م�ب��ا��ش��رة ب�ط��ل ك��ل جم�م��وع��ة و�أف�ضل‬ ‫و� �ص �ي ��ف‪ ،‬ف �ي �م��ا ت �خ��و���ض املنتخبات‬ ‫الثمانية الأخ ��رى ال�ت��ي حت�ت��ل املركز‬ ‫ال �ث��اين امل�ل�ح��ق امل ��ؤه��ل يف ‪ 12-11‬و‪15‬‬ ‫ت�شرين الثاين ‪.2011‬‬

‫نادال يوا�صل زحفه‪ ..‬وم�شوار مور�شاي يتوقف‬ ‫عند الدور الثالث يف دورة فال�شينغ ميدوز لكرة امل�ضرب‬ ‫نيويورك ‪( -‬ا‪.‬ف‪.‬ب)‬ ‫وا� �ص��ل اال��س�ب��اين راف��اي��ل ن ��ادال امل�صنف اول‬ ‫زحفه وبلغ الدور ربع النهائي من بطولة الواليات‬ ‫امل�ت�ح��دة املفتوحة ل�ك��رة امل���ض��رب‪� ،‬آخ��ر البطوالت‬ ‫االربع الكربى‪ ،‬بفوزه دون عناء يذكر على الفرن�سي‬ ‫جيل �سيمون ‪ 4-6‬و‪ 4-6‬و‪� 2-6‬أول من �أم�س االحد‬ ‫على مالعب فال�شينغ ميدوز يف نيويورك‪.‬‬ ‫ويلتقي ن ��ادال ال��ذي مل يخ�سر اي جمموعة‬ ‫حتى االن‪ ،‬يف ال��دور املقبل مع مواطنه فيلي�سيانو‬ ‫ل��وب �ي��ز ال �ث��ال��ث وال �ع �� �ش��ري��ن وال� � ��ذي ت �غ �ل��ب على‬ ‫االوكراين �سريغي �ستاخوف�سكي ‪ 3-6‬و‪�-4‬صفر ثم‬ ‫باالن�سحاب‪.‬‬ ‫واكد النجم اال�سباين الباحث عن لقبه االول‬ ‫يف فال�شينغ م�ي��دوز م��ن اج��ل رف��ع ر��ص�ي��ده اىل ‪9‬‬ ‫القاب يف بطوالت الغراند �سالم بعد ان توج بطال‬ ‫ل � ��روالن غ ��ارو� ��س (‪ 2005‬و‪ 2006‬و‪ 2007‬و‪2008‬‬

‫و‪ )2010‬وومي �ب �ل��دون (‪ 2008‬و‪ )2010‬وملبورن‬ ‫اال�سرتالية (‪ ،)2009‬تفوقه على �سيمون بعد ان‬ ‫تغلب على الفرن�سي يف ارب��ع مواجهات م��ن ا�صل‬ ‫خم�س جمعتهما حتى االن‪ ،‬علما ب��ان اخرها قبل‬ ‫االم�س كانت يف ربع نهائي بطولة ا�سرتاليا العام‬ ‫املا�ضي حني فاز اال�سباين ‪ 2-6‬و‪ 5-7‬و‪.5-7‬‬ ‫وتطغى النكهة اال�سبانية على الدور الرابع اذ‬ ‫�سيتواجد يف هذا ال��دور خم�سة العبني‪ ،‬بعد ت�أهل‬ ‫فرناندو فردا�سكو الثامن بفوزه على االرجنتيني‬ ‫دافيد نالبانديان احلادي والثالثني ‪ 2-6‬و‪ 6-3‬و‪3-6‬‬ ‫و‪ ،2-6‬وداف�ي��د ف�يرر العا�شر على ح�ساب مواطنه‬ ‫دان �ي��ال غيمينو‪-‬ترافر ب��ال�ف��وز عليه ‪)2-7( 6-7‬‬ ‫و‪ 2-6‬و‪ ،2-6‬وتومي روبريدو بالفوز على الفرن�سي‬ ‫ميكايل ل ��ودرا ‪ 6-3‬و‪ )6-8( 6-7‬و‪ 4-6‬و‪ 1-2‬ثم‬ ‫باالن�سحاب‪ ،‬ا�ضافة اىل نادال وخ�صمه املقبل لوبيز‬ ‫الذي �سيتواجه معه للمرة الثامنة‪ ،‬ويبحث االول‬ ‫عن الث�أر بعد ان خرج على يد مواطنه هذا العام من‬

‫الدور ربع النهائي لدور لندن‪.‬‬ ‫ويتفوق نادال بخم�سة انت�صارات على مواطنه‬ ‫مقابل هزميتني‪.‬‬ ‫ويف امل��واج �ه��ات االخ � ��رى‪ ،‬اط ��اح ال�سوي�سري‬ ‫��س�ت��ان�ي���س�لا���س ف��اف��ري �ن �ك��ا اخل��ام ����س والع�شرون‬ ‫ب��ال�بري �ط��اين ان� ��دي م � ��وراي و� �ص �ي��ف ب �ط��ل ‪2008‬‬ ‫وامل�صنف رابعا وبلغ الدور الرابع بالفوز عليه ‪7-6‬‬ ‫(‪ )4-7( 6-7 )7-3‬و‪ 3-6‬و‪.3-6‬‬ ‫ويلتقي فافرينكا يف الدور الرابع االمريكي �سام‬ ‫كويري الع�شرين الذي تغلب بدوره على اال�سباين‬ ‫نيكوال�س املاغرو الرابع ع�شر ‪ 3-6‬و‪ 4-6‬و‪.4-6‬‬ ‫وب�ل��غ ال ��دور ذات ��ه ال��رو��س��ي ميخائيل يوجني‬ ‫ال �ث��اين ع�شر ب �ف��وزه ع�ل��ى االم�يرك��ي ج��ون اي�سرن‬ ‫الثامن ع�شر ‪ 4-6‬و‪ )9-7( 7-6‬و‪ ،)5-7( 6-7‬ليلتقي‬ ‫يف مواجهته املقبلة مع روبريدو‪.‬‬ ‫ول��دى ال�سيدات‪ ،‬ا�صبحت �سامانتا �ستو�سور‬ ‫امل�صنفة خام�سة اول ا��س�ترال�ي��ة تبلغ ال ��دور ربع‬

‫ال�ن�ه��ائ��ي يف ه ��ذه ال�ب�ط��ول��ة م�ن��ذ ان ح�ق�ق��ت ذلك‬ ‫وي �ن��دي ت��ورن �ب��ول ع��ام ‪ 1986‬وذل ��ك بتغلبها على‬ ‫الرو�سية يلينا دمينتييفا الثانية ع�شرة ‪ 3-6‬و‪6-2‬‬ ‫و‪.)2-7( 6-7‬‬ ‫وتلتقي �ستو�سور يف الدور املقبل مع البلجيكية‬ ‫كيم كالي�سرتز الثانية وحاملة اللقب والتي كانت‬ ‫تغلبت على ال�صربية �آنا ايفانوفيت�ش ‪ 2-6‬و‪.1-6‬‬ ‫و��س�ت�ك��ون ه��ذه امل �ب��اراة ال�ث��ان�ي��ة ب�ين �ستو�سور‬ ‫وكالي�سرتز هذا املو�سم بعد ان تواجها يف ربع نهائي‬ ‫دورة ميامي حني حققت البلجيكية فوزها الثالث‬ ‫م��ن ا� �ص��ل ث�ل�اث م��واج �ه��ات ل�ه��ا م��ع اال�سرتالية‬ ‫امل���ص�ن�ف��ة ��س��اد��س��ة ع��امل�ي��ا وال �ت��ي ت ��أم��ل ان ت�سرتد‬ ‫اع�ت�ب��اره��ا م��ن مناف�ستها ال �ت��ي ب�ل�غ��ت رب��ع نهائي‬ ‫فال�شينغ ميدوز للمرة اخلام�سة وه��ي ت�سعى الن‬ ‫ت�صبح اول العبة حتتفظ بلقب هذه البطولة منذ‬ ‫عام ‪ 2001‬عندما حققت هذا االمر حينها االمريكية‬ ‫فينو�س وليام�س‪.‬‬

‫‪15‬‬

‫فيليز �سار�سفيلد يح�سم مواجهته مع‬ ‫ريفر باليت يف الدوري االرجنتيني‬ ‫بوين�س اير�س ‪( -‬ا‪.‬ف‪.‬ب)‬ ‫ح�سم فيليز �سار�سفيلد مواجهته القوية مع ريفر باليت بالفوز‬ ‫عليه ‪� 1-2‬أول من �أم�س يف املرحلة اخلام�سة من الدوري االرجنتيني‬ ‫لكرة القدم‪.‬‬ ‫و�سجل خوان مانويل مارتينيز (‪ )32‬و�سانتياغو �سيلفا (‪ 58‬من‬ ‫ركلة جزاء) هديف فيليز الذي لعب بع�شرة العبني بعد طرد لياندرو‬ ‫�سوموزا (‪ ،)72‬ودييغو بوونانوتي (‪ )41‬هدف ريفر باليت‪.‬‬ ‫وتنازل ريفر باليت الذي مني بهزميته االوىل هذا املو�سم‪ ،‬عن‬ ‫ال�صدارة لفيليز وار�سنال الذي عمق جراح ارجونتينو�س جونيورز‬ ‫حامل اللقب واحل��ق به الهزمية الثالثة بالفوز عليه بهدف �سجله‬ ‫ماورو ايفان اوبولو (‪.)39‬‬ ‫ورف��ع ار�سنال ر�صيده اىل ‪ 12‬نقطة يف ال���ص��دارة م�شاركة مع‬ ‫فيليز وبنف�س ف��ارق االه��داف‪ ،‬فيما تراجع ريفر باليت اىل املركز‬ ‫اخل��ام����س وارج�ن�ت�ي�ن��و���س ج��ون�ي��ورز اىل ال�ت��ا��س��ع ع�شر ق�ب��ل االخري‬ ‫بنقطتني فقط‪.‬‬ ‫ومل تكن ح��ال بوكا ج��ون�ي��ورز اف�ضل م��ن ارجنتينو�س اذ مني‬ ‫اي�ضا بهزميته الثالثة وجاءت على يد �سان لورنزو بهدفني �سجلهما‬ ‫�سيبا�ستيان بال�سا�س (‪ )51‬وخوان مين�سكيز (‪ ،)87‬مقابل هدف ملارتن‬ ‫بالريمو (‪ )90‬يف مباراة لعب خاللها اخلا�سر بع�شرة العبني منذ‬ ‫الدقيقة ‪ 40‬بعد طرد الت�شيلي غاري ميديل‪.‬‬ ‫وافتتح ا�ستوديانتي�س املرحلة بفوزه خارج قواعده على غودوي‬ ‫ك��روز بهدفني لفران�سي�سكو دوت ��اري (‪ 20‬خط�أ يف مرمى فريقه)‬ ‫ولياندرو غونزاليز (‪ ،)90‬مقابل هدف لدييغو فيار (‪ )8‬يف مباراة‬ ‫ل�ع��ب خ�لال�ه��ا ��ص��اح��ب االر� ��ض بع�شرة الع�ب�ين ب�ع��د ط��رد كارلو�س‬ ‫اندري�س �سان�شيز(‪.)85‬‬ ‫وتعادل النو�س مع خيمنازيا ال بالتا �صفر‪�-‬صفر‪ ،‬وبانفيلد مع‬ ‫تيغري بهدف ل�سيبا�ستيان روم�ي�رو (‪ ،)86‬مقابل ه��دف لرامريو‬ ‫ليوين (‪ )82‬يف لقاء لعب فيه االول بع�شرة العبني بعد طرد روبن‬ ‫رامرييز (‪.)60‬‬ ‫ك�م��ا ت �ع��ادل ن�ي��ول��ز اول ��د ب��وي��ز م��ع انديبندينتي ب�ه��دف ملاورو‬ ‫فورميكا (‪ ،)76‬مقابل ه��دف لني�ستور �سيلفريا (‪ ،)23‬فيما تغلب‬ ‫هوراكان على كويلمي�س بهدفني لكارلو�س كوينتانا (‪ )45‬ولو�سيانو‬ ‫نييتو (‪ ،)74‬مقابل هدف ل�سانتياغو هري�سيغ (‪.)1‬‬ ‫كما ف��از اول بويز على اوليمبو بهدف ملاتيا�س برييز غار�سيا‬ ‫(‪ ،)38‬وكولون على را�سينغ كلوب بهدفني ال�ستيبان فويرتي�س (‪)4‬‬ ‫وخواكني او�سكار الريفي (‪ ،)41‬مقابل هدف لكالوديو بيلر(‪.)30‬‬

‫مارادونا يريد االحتفال مبيالده‬ ‫اخلم�سني يف نابويل‬ ‫روما ‪( -‬ا‪.‬ف‪.‬ب)‬ ‫ك�شف النجم االرجنتيني ال�سابق دييغو م��ارادون��ا ان��ه يعتزم‬ ‫االحتفال مبيالده اخلم�سني يف مدينة نابويل االيطالية حيث لعب‬ ‫ملدة �سبعة موا�سم وذلك من خالل مباراة ودية‪ ،‬ح�سب ما نقلت عنه‬ ‫�أم�س االثنني �صحيفة «غازيتا ديلو �سبورت»‪.‬‬ ‫وتوجه مارادونا ال��ذي ا�ستغني عن خدماته كمدرب للمنتخب‬ ‫االرجنتيني بعد مونديال جنوب افريقيا ‪ ،2010‬اىل جماهري نابويل‬ ‫داع�ي��ا اي��اه��م حل�ضور عيد م �ي�لاده‪ ،‬م�ضيفا «يف احل �ي��اة‪ ،‬ام�ل��ك كل‬ ‫�شيء‪ :‬عائلة اع�شقها‪ ،‬م�سرية المعة واالن انا ل�ست بحاجة اىل اي‬ ‫�شيء خ�صو�صا االموال‪ .‬رغبتي الوحيدة ان اعود اىل نابويل من اجل‬ ‫تقبيل هذه املدينة جمددا و�شعبها الذي مل ين�ساين بتاتا»‪.‬‬ ‫ومل ي�صدر ن��اب��ويل اي بيان ر�سمي ب�ش�أن رغبة م��ارادون��ا لكن‬ ‫رئي�سه احلايل اوريليو دي لورنتي�س ك�شف «انه ينتظر دييغو»‪.‬‬ ‫وم��ن املتوقع ان ي�شارك يف ه��ذه امل�ب��اراة ال��ودي��ة اال�ستعرا�ضية‬ ‫الثالثي الناري ايام املجد يف نابويل حني توج االخري بلقب الدوري‬ ‫ع��ام��ي ‪ 1987‬و‪ ،1990‬وه��م م��ارادون��ا وب��رون��و ج��وردان��و والربازيلي‬ ‫كاريكا‪.‬‬ ‫وخا�ض مارادونا ‪ 259‬مباراة مع نابويل بني ‪ 1984‬و‪ 1991‬و�سجل‬ ‫خاللها ‪ 115‬هدفا‪.‬‬ ‫ويواجه اال�سطورة الكثري من امل�شاكل مع ال�سلطات االيطالية‬ ‫التي تتهمه بالتهرب من دفع ال�ضرائب وحكم عليه عام ‪ 2005‬بدفع‬ ‫حوايل ‪ 37‬مليون يورو اىل ال�سلطات‪ ،‬بينها ‪5‬ر‪ 23‬مليون يورو كفوائد‬ ‫عن ال�ضرائب التي مل يدفعها خالل فرتة تواجده يف ايطاليا‪.‬‬

‫بدروزا يحقق فوزه الرابع يف جائزة‬ ‫�سان مارينو الكربى للدراجات النارية‬ ‫ميزانو ‪( -‬ا‪.‬ف‪.‬ب)‬ ‫حقق دراج هوندا اال�سباين داين بدروزا فوزه الرابع هذا املو�سم‬ ‫يف فئة موتو جي بي و�سط اجواء احلزن التي ت�سبب بها م�صرع الدراج‬ ‫الياباين �شويا توميزاوا بعد تعر�ضه حلادث خالل �سباق فئة موتو‬ ‫‪ 2‬للدراجات النارية‪ ،‬وذلك يف جائزة �سان مارينو الكربى‪ ،‬املرحلة‬ ‫الثانية ع�شرة من بطولة العامل للدراجات النارية‪.‬‬ ‫وب��د�أ ب��دروزا (‪ 24‬عاما) ال�سباق من املركز االول وحافظ على‬ ‫موقعه حتى خ��ط ال�ن�ه��اي��ة‪ ،‬متقدما على دراج ��ي ي��ام��اه��ا مواطنه‬ ‫خورخي بدروزا‪ ،‬مت�صدر الرتتيب العام‪ ،‬وااليطايل فالنتينو رو�سي‬ ‫حامل اللقب‪.‬‬ ‫وحل االيطايل االخ��ر اندريا دوفيت�سيوزو (هوندا) رابعا امام‬ ‫اال�سرتايل كاي�سي �ستونر (دوكاتي)‪.‬‬ ‫وبقي بدروزا الذي حقق �أول من �أم�س فوزه الثاين ع�شر يف فئة‬ ‫موتو جي بي‪ ،‬قريبا من مواطنه لورنزو بعدما قل�ص الفارق اىل ‪63‬‬ ‫نقطة قبل �ست مراحل على انتهاء املو�سم‪.‬‬ ‫وخيم احل��زن على اج��واء االح�ت�ف��ال بهذا ال�ف��وز الن توميزاوا‬ ‫البالغ من العمر ‪ 19‬عاما فقط كان لقي م�صرعه يف �سباق موتو ‪2‬‬ ‫بعدما فقد ال�سيطرة على درجاته حتت �ضغط من مناف�سه االيطايل‬ ‫الي�س دي اجنلي�س و�سقط على احل�ل�ب��ة‪ ،‬فلم يتمكن االخ�ي�ر من‬ ‫جتنب االرتطام به ثم حدث االمر ذاته مع الدراج االنكليزي �سكوت‬ ‫ريدينيغ‪ ،‬ليتدحرج ال��دراج الياباين مل�سافة ‪ 40‬م�ترا على احل�صى‬ ‫املحيط باحللبة ويلقى حتفه جراء اال�صابات التي حلقت به‪.‬‬ ‫وكان الفوز يف �سباق الأحد «امل�ش�ؤوم» من ن�صيب اال�سباين توين‬ ‫اليا�س الذي حقق فوزه الرابع على التوايل وال�ساد�س هذا املو�سم‪،‬‬ ‫متقدما على مواطنه جوليان �سيمون وال�سوي�سري توما�س لوثي‪.‬‬ ‫ويف فئة ‪� 125‬سنتم مكعب‪ ،‬كان الفوز من ن�صيب اال�سباين االخر‬ ‫م��ارك ماركيز (دي��رب��ي) ال��ذي ع��زز اي�ضا �صدارته للرتتيب العام‬ ‫بعدما حقق انت�صاره ال�ساد�س هذا املو�سم‪.‬‬ ‫وتقدم ماركيز على مناف�سه املبا�شر ومواطنه نيكوال�س تريول‬ ‫(ابريليا) واال�سباين االخر ايفرين فا�سكيز (ديربي)‪.‬‬ ‫ورفع ماركيز الذي منح ا�سبانيا فوزها احلادي والع�شرين على‬ ‫التوايل يف هذه الفئة‪ ،‬ر�صيده اىل ‪ 197‬نقطة‪ ،‬مقابل ‪ 188‬لتريول‪،‬‬ ‫و‪ 177‬لال�سباين االخ��ر ب��ول ا�سبارغارو ال��ذي حل �ساد�سا يف �سباق‬ ‫الأحد‪.‬‬


‫‪16‬‬

‫الأخيـــــــــــــــــرة‬

‫الثالثاء (‪� )7‬أيلول (‪ ) 2010‬م ‪ -‬ال�سنة (‪ - )17‬العدد (‪)1349‬‬

‫الوحدات‪ ..‬ع�شرة على ع�شرة‬ ‫ال�سبيل– ثائر م�صطفى‬ ‫ي�سري فريق الوحدات لكرة القدم‬ ‫يف ال�ط��ري��ق ال�صحيح‪ ،‬خ�صو�صا �أنه‬ ‫بات يقدم يف الفرتة الأخرية م�ستويات‬ ‫مم �ي��زة ل�ف�ت��ت الأن� �ظ ��ار‪ ،‬وي �ع��د بنظر‬ ‫املتابعني م��ن �أك�ثر الأن��دي��ة الأردنية‬ ‫يف ال�سنوات الأخ�ي�رة �إمتاعا و�إقناعا‬ ‫وثباتا يف امل�ستوى؛ نظرا للبطوالت‬ ‫التي يح�صدها يف كل مو�سم و�آخرها‬ ‫م��ا ح�ق�ق��ه يف امل��و� �س��م احل � ��ايل‪ ،‬حيث‬ ‫جنح "الأخ�ضر" يف ح�صد لقبي درع‬ ‫االحت� ��اد وك ��أ���س ال �ك ��ؤو���س‪ ،‬ويت�صدر‬ ‫ح��ال �ي��ا دوري امل �ح�ت�رف�ي�ن بن�سخته‬ ‫ال�ث��ال�ث��ة بر�صيد "‪ "9‬ن�ق��اط جمعها‬ ‫م��ن ث�لاث انت�صارات وت��أه��ل �أول من‬ ‫�أم ����س �إىل دور الثمانية م��ن بطولة‬ ‫ك�أ�س الأردن‪ ،‬وما هذه النتائج �إال دليل‬ ‫وا� �ض��ح ع�ل��ى م��دى ال�ت�ط��ور امللحوظ‬ ‫الذي طر�أ على الفريق‪ ،‬وبات الطريق‬ ‫مم �ه��دا �أم��ام��ه وب �ق��وة ل �ت �ك��رار �إجن ��از‬ ‫الرباعية التاريخية التي حتققت يف‬ ‫مو�سم ‪ 2008‬ويف �ضوء ذلك ذاع �صيت‬

‫ال��وح��دات خ��ارج�ي��ا وت �ف��وق ع�ل��ى عدد‬ ‫م��ن الأن��دي��ة العربية ال�ك�ب�يرة‪ ،‬ونال‬ ‫لقب ج��ائ��زة الأم�ي�ر حممد ب��ن را�شد‬ ‫�آل مكتوم ل�ل�إب��داع الريا�ضي؛ ليكون‬ ‫ب��ذل��ك �أول ف��ري��ق �أردين ي �ن��ال هذا‬ ‫التكرمي ولأول ناد حملي يتمكن من‬ ‫التتويج ب��ال�ب�ط��والت املن�ضوية حتت‬ ‫لواء احتاد كرة القدم جميعها‪.‬‬ ‫وبلغة الأرق��ام ف��إن فوز الوحدات‬ ‫على عني كارم يف بطولة ك�أ�س الأردن‬ ‫(‪� -4‬صفر) كان العا�شر على التوايل‬ ‫�أي �أن الفريق "الأخ�ضر" ع�شرة على‬ ‫ع �� �ش��رة م��ن ن��اح�ي��ة الأداء والنتائج‬ ‫بقيادة املدير الفني الكرواتي للفريق‬ ‫دراغان الذي جنح ب�إيجاد فريق قوي‬ ‫وم�ت�م��ا��س��ك ق ��ادر ع�ل��ى ال �ف��وز ب�شرط‬ ‫عدم اال�ستهانة باملناف�س‪ ،‬وعمل على‬ ‫رفع الروح املعنوية للفريق من خالل‬ ‫حثه جميع العبي الفريق على تقدمي‬ ‫الأف���ض��ل يف ال�ت��دري�ب��ات‪ ،‬و�أن مقيا�س‬ ‫اخ �ت �ي��ار ال�ت���ش�ك�ي�ل��ة الأ� �س��ا� �س �ي��ة يكون‬ ‫مبقدار اجلهد والعطاء املبذول دون‬ ‫النظر للأ�سماء املوجودة‪.‬‬

‫و�إذا ما نظرنا �إىل نتائج الوحدات‬ ‫يف املباريات الع�شر ال�سابقة‪ ،‬ف�إننا جند‬ ‫�أن الفريق �سجل "‪ "22‬هدفا مبعدل‬ ‫(‪ 2.2‬ه��دف يف ك��ل م �ب��اراة) واهتزت‬ ‫� �ش �ب��اك��ه يف م�ن��ا��س�ب�ت�ين الأوىل �أم ��ام‬ ‫اجلزيرة يف ال��دور الأول لبطولة درع‬ ‫االحت ��اد ب�ه��دف �سجله ل� ��ؤي عمران‪،‬‬ ‫والآخ � ��ر �أم � ��ام ال�ي�رم ��وك يف اجلولة‬ ‫الثانية من دوري املحرتفني‪ ،‬و�سجل‬ ‫ال �ه��دف حم�م��د ن��ائ��ل العتيبي �أي �إن‬ ‫ال �ف��ري��ق م� �ت ��وازن دف��اع �ي��ا وهجوميا‬ ‫ومي�ل��ك ق��وة ك�ب�يرة يف الأم� ��ام متكنه‬ ‫م��ن �إ� �ص��اب��ة ��ش�ب��اك امل�ن��اف���س�ين يف �أي‬ ‫وقت يريد‪ ،‬خا�صة �إذا ما كانت ماكينة‬ ‫الإن � �ت ��اج يف م�ن�ط�ق��ة ال��و� �س��ط فعالة‬ ‫وب�أح�سن �أحوالها‪.‬‬ ‫وت � ��وزع � ��ت الأه � � � � ��داف الـ"‪"22‬‬ ‫التي �سجلها ال��وح��دات يف البطوالت‬ ‫الأربعة وخالل "‪ "10‬مباريات �سابقة‬ ‫جن��ح م��ن خ�لال�ه��ا ال �ف��ري��ق بتحقيق‬ ‫ال�ف��وز على "‪ "9‬الع�ب�ين ك��ان ن�صيب‬ ‫"ال�شاطر" ح�سن منها "‪� "7‬أهداف‪،‬‬ ‫فيما �سجل �أحمد ك�شك�ش "‪� "4‬أهداف‬

‫الوحدات‬

‫و�أحمد عبداحلليم "‪� "3‬أهداف وفهد �شباك فريقه‪.‬‬ ‫و�إل� �ي� �ك ��م ال �ن �ت��ائ��ج ال �ت ��ي حققها‬ ‫ال�ع�ت��ال "‪ ،"2‬وه ��دف واح ��د ل�ك��ل من‬ ‫عبداللطيف ال �ب �ه��داري ور�أف ��ت علي الوحدات يف �آخر "‪ "10‬مباريات‪:‬‬ ‫وع��ام��ر �أب ��و ح��وي�ط��ي وع��و���ض راغب الوحدات * الريموك (‪� -4‬صفر) (يف‬ ‫بطولة درع االحتاد)‪.‬‬ ‫وم ��ال ��ك ال�ب�رغ ��وث ��ي‪ ،‬وه � ��دف واح ��د‬ ‫الوحدات * اجلزيرة (‪( ) 1- 2‬يف‬ ‫ب�ن�يران �صديقة ج��اء ب ��أق��دام مدافع‬ ‫بطولة درع االحتاد)‪.‬‬ ‫ال�يرم��وك �إبراهيم حلمي باخلط�أ يف‬

‫امل�ست�شارون القانونيون‪:‬‬

‫ت�صدر عن دار ال�سبيل لل�صحافة والتوزيع‬

‫رئي�س جمل�س االدارة‬

‫املدير العام‬

‫رئي�س التحرير‬

‫مدير التحرير‬

‫�سكرتري التحرير‬

‫املدير املايل والإداري‬

‫جميل �أبو بكر‬

‫�سعود �أبو حمفوظ‬

‫عاطف اجلوالين‬

‫فرج �شلهوب‬

‫عبداهلل املجايل‬

‫حممد كمال ر�شيد‬

‫زهري �أبــــو الراغب‬

‫م�صطفى ن�صـــر اهلل‬

‫�صـــــالح العرموطي‬ ‫زهــــري اخلــــوالدة‬

‫ربحي العطيـــــــوي‬

‫الوحدات * العربي (‪� -2‬صفر) ( يف‬ ‫بطولة درع االحتاد)‪.‬‬ ‫الوحدات * الرمثا (‪� -2‬صفر) (يف‬ ‫ن�صف نهائي درع االحتاد)‪.‬‬ ‫الوحدات * اجلزيرة (‪� -2‬صفر) (يف‬ ‫نهائي درع االحتاد)‪.‬‬ ‫الوحدات * الفي�صلي (‪� – 1‬صفر) (يف‬ ‫لقاء ك�أ�س الك�ؤو�س)‪.‬‬

‫اال�شرتاكات‪:‬‬ ‫داخل الأردن‪:‬‬ ‫للأفراد ‪ 40‬ديناراً‬ ‫للم�ؤ�س�سات‪ 75 :‬ديناراً‬

‫رقم االيداع لدى‬

‫خارج الأردن ‪:‬‬

‫دائرة املكتبة‬

‫‪ 75‬ديناراً‬

‫الوطنية‬

‫�إ�ضافة لتكاليف النقل والربيد‬

‫(‪/2002/92‬د)‬

‫الوحدات * املن�شية (‪� – 1‬صفر) (يف‬ ‫بطولة دوري املحرتفني)‪.‬‬ ‫الوحدات * الريموك (‪( )1-2‬يف‬ ‫بطولة دوري املحرتفني)‪.‬‬ ‫الوحدات * البقعة (‪� – 2‬صفر) (يف‬ ‫بطولة دوري املحرتفني)‪.‬‬ ‫الوحدات * عني كارم ( ‪� – 4‬صفر) (يف‬ ‫الدور الأول لبطولة ك�أ�س الأردن)‪.‬‬

‫املكاتب‪:‬‬ ‫عمان �شارع الأردن �شمال م�ست�شفى اال�ستقالل بجانب مدار�س‬ ‫العروبة جممع ال�ضياء التجاري هاتف‪5692853 5692852 :‬‬ ‫فاك�س‪ 5692854 :‬العنوان الربيدي‪� :‬ص‪.‬ب ‪213545‬‬ ‫احل�سني ال�شرقي ‪ 11121‬عمان الأردن‬


1349 Oó©dG áëØ°U 16 17 áæ°ùdG - Ω 2010 ∫ƒ∏jCG 7 - `g 1431 ¿É°†eQ 28 AÉKÓãdG

.. ÉjÒÑ«d ‘ ¿É°†eQ ‘ ≈≤«°SƒŸG ´Éª°S äGô£ØŸG øe

e á«fÉ°†eôdG ø g ?ƒ

ájÉYôH

á≤HÉ°ùe

¿ƒæWGƒŸG äÉLÉ«àMG ÚeCÉJ ÚH ΩRGƒ∏dÉH AÉaƒdG hCG ó«©dG º¡dÉØWC’ á«°SQóŸG


2

(1349) Oó©dG - (17) áæ°ùdG - Ω ( 2010) ∫ƒ∏jCG (7) ¿É°†eQ (28) AÉKÓãdG

áÑ≤©dG áæjóe ‘ Qó≤dG á∏«d ¿ƒ«ëj ÚæWGƒŸG ±’BG Qó≤dG á∏«d áë«Ñ°U ᫪°SQ á∏£Y ∑Éæg ¿ƒµJ ‘ ¿ƒ∏¨°ûæj ÚæWGƒŸG øe ójó©dG ¿C’ Gô¶f ,IÓ°üdGh ±É``µ`à`Y’Gh AÉ``Yó``dÉ``H á∏«∏dG ∂∏J Ωɶàf’G ≈∏Y º¡æe ójó©dG Qó≤j ’ ‹ÉàdÉHh ≈∏Y ÉÑ∏°S ¢ùµ©æj ɇ ‹ÉàdG Ωƒ«dG ΩGhO ‘ .πª©dG ‘ º¡FGOBG òNCG π°†Øa ¢Tƒ£ÑdG óªfi ≥FÉ°ùdG ÉeCG √DhÉæHCGh ƒg ÜÉgòdGh ôNGhC’G ô°û©dG ‘ áMGQ ƒ÷G IQGô``M ø``e ÉHôg áÑ≤©dG áæjóe êQÉ``N .AÉHô¡µdG ∞«dɵàd Ó«∏≤Jh ¢†©H ÚæWGƒŸG øe ójó©dG ó≤àfG ɪ«ah ‘ ∫É``Ø` WC’G IÌ``c É¡æe ,á«Ñ∏°ùdG ô``gGƒ``¶`dG ɇ É¡∏NGO Qƒë°ùdG äÉÑLh Ëó≤Jh óLÉ°ùŸG óLÉ°ùdG πNGO ΩÉ©£dG ÉjÉ≤H ∑ÎH ÖÑ°ùàj ≈∏Y óLÉ°ùŸG á``ª`FCG ø``e ójó©dG Ö∏¨Jh ¢ü«°üîJh QƒeC’G º«¶æàH IOƒLƒŸG πcÉ°ûŸG .óLÉ°ùŸG ‘ Ahó¡dG §Ñ°†d Ú∏°üŸG øe OóY

πNGO áثةdG ô°SC’Gh ΩÉàjC’G øe ÒÑc Oó©d .¢ùeCG ∫hCG á∏«d ∫ÓN á¶aÉëŸG øe ó``jó``©` dG π``°`†`a ,¥É``«` °` ù` dG äGP ‘h äɶaÉëŸG ‘ ¿ƒ``æ` £` ≤` j ø`` jò`` dG Ú``æ` WGƒ``ŸG º¡JɶaÉfi ¤EG IOƒ©dG áÑ≤©dG øe áÑjô≤dG AGƒLC’G øe ÉHôg É¡«a á∏£©dG »bÉH AÉ°†≤d .IQÉ◊G ó`` jó`` ©` dG ≈`` ∏` `Y â`` `dÉ`` `L "π«Ñ°ùdG" á∏«∏dG ∂`` ∏` `J ‘ á`` `æ` ` jó`` `ŸG ó`` LÉ`` °` `ù` `e ø`` ` e ÚæWGƒŸG AGQBG ¤EG â``©` ª` à` °` SGh á`` cQÉ`` Ñ` `ŸG .º¡JɶMÓeh :ó«ÑY ƒHCG OÉjR π°ü«a óé°ùe ΩÉeEG ∫Ébh äGô≤a π∏îJh óé°ùŸG ‘ A»°T πc É檶f" ,ËôµdG ¿BGô``≤`∏`d á«YɪL áªàN ±É``µ`à`Y’G ≈∏Y IÓ°üdGh QÉبà°S’G Iô≤a ¤G áaÉ°VE’ÉH ."í«HÉ°ùàdGh óé¡àdG IÓ°üH AÉ¡àfGh »ÑædG ¿CÉH ,»eƒµM ∞Xƒe ,∂dÉe ƒHCG ÖdÉWh

»ëÑ°U óFGQ - áÑ≤©dG Qó≤dG á∏«d Ú∏°üŸG ø``e ±’B’G É``«` MCG áæjóŸG óLÉ°ùe äRÉ``à`eGh ,áÑ≤©dG áæjóe ‘ ∫ÉØWC’G óLGƒJ ¿Éc ɪ«a ,»Ñ°ùædG Ahó¡dÉH .É¡æe ójó©∏d IRQÉÑdG ᪰ùdG óLÉ°ùŸG ‘ áæjóŸG ó``LÉ``°` ù` e ø`` e Ò``ã` µ` dG ¿É`` ` `ch AÉYódGh ôcòdGh IÓ°üdÉH OÉ¡àL’ÉH §°ûf ±ÉµàY’G äGô≤a π∏îJh ,á«æjódG ¢ShQódGh í«HÉ°ùàdGh óé¡àdG IÓ°U áeÉbEG óLÉ°ùŸG ‘ áaÉ°VE’ÉH ,®ÉYƒdGh áªFC’G øe Oó©d ¢SQhOh øe ójó©dG π°†a ɪ«a Qƒë°ùdG äÉÑLh ¤G ÉHhôg áØ«µŸG óLÉ°ùŸG ‘ ±ÉµàY’G ÚæWGƒŸG .óLÉ°ùŸG ¢†©H ‘ á©ØJôŸG IQGô◊G øe áæjóe ‘ á``jÒ``ÿG äÉ``«`©`ª`é`∏`d ¿É`` ch äÉ`` Ñ` Lƒ`` dG Ëó`` ≤` `J ‘ RQÉ`` ` `H QhO á``Ñ` ≤` ©` dG äGQÉ£aE’Gh á«FGò¨dG Ohô£dGh á«fÉ°†eôdG

IOÉÑ©dÉH ᪩Øe AGƒLCG §°Sh Ú∏°üŸÉH CÓà“ óHQEG óLÉ°ùe Qó≤dG á∏«d ‘ ‘ Ëô``µ`dG ¿BGô``≤`∏`d ΩÉ`` eE’G IhÓ``J ™ª°ùj Ú``M ,Ö``jô``Z ºK ,á``©` cQ ø``jô``°`û`Y ¤G π``°`ü`J »``à` dG ,ó``é`¡`à`dG IÓ``°` U ƒ∏àj »àdG ôJƒdG á©cQh ,™Ø°ûdG »à©côH ΩÉe’G É¡ªàîj ."´ƒ°ûNh óÑ©àH ,¬«a π«£jh äƒæ≤dG AÉYO É¡«a ¤EG É¡«a Üô≤àj »c á°Uôa Qó≤dG á∏«d ódÉN óéjh øe QÉ``ã`cE’G ≈∏Y ¢Uôëj ∂dòd ¤É©Jh ¬fÉëÑ°S ˆG á∏«∏dG √òg ‘ ËôµdG ¿BGô≤dG IAGôbh AÉYódGh IÓ°üdG .ácQÉÑŸG ™HÉ°ùdG á∏«d ô¶àæj ¬`` fCG ó``ª`fi ƒ`` HCG ó``cDƒ` j ɪ«a É¡d ¿CÉH ô©°TCG ÉfCG" :òaÉf È°üH ¿É°†eQ øe øjô°û©dGh ."‹É«∏dG »bÉH øY Égõ«“ á°UÉN á«fÉMhQ AGƒLCG RÉà“" :á∏FÉb è◊G ΩÉjCÉH Qó≤dG á∏«d Ëôc ¬Ñ°ûjh ≈∏Y ¿hÒ``ã` µ` dG ¢``Uô``ë`«`a ¢``UÉ``N ƒ``é` H á``∏`«`∏`dG √ò`` g ¤EG ¬fÉëÑ°S ˆG ôcPh QÉبà°S’Gh í«Ñ°ùàdG ‘ É¡FÉ°†b ¬Ñ°ûJ ∂dòd" :™HÉàjh ,"ËôµdG ¿BGô≤dG IAGô``b ÖfÉL ˆG ¤EG ¬Lƒàjh É«fódG Éæe óMGƒdG ≈°ùæj PEG è◊G ΩÉjCG ."¬æY ˆG ƒØ©«d ¢üdÉN Ö∏≤H ∞«ãµJh õ``jõ``©`J ‘ QhO á``«`æ`e’G Iõ``¡` LCÓ` d ¿É`` ch á«æµ°ùdG AÉ``«` MC’G øª°V á``∏`LGô``dGh á``«` dB’G äÉ``jQhó``dG øcÉeCGh ÚæWGƒª∏d ÉXɶàcG äó¡°T »``à`dG ≥``WÉ``æ`ŸGh .AGóàYG …CG ´ƒbh øe ájÉbƒ∏d IOÉÑ©dGh ¥ƒ°ùàdG »g É``‰EG ,Qó``≤` dG á∏«d ≠∏H ø``e ¿CG Aɪ∏©dG iô``jh ¬JOÉbh ,√ô``cP ø``Y πØZ ø``Ÿ ,¬fÉëÑ°S ˆG ø``e ICÉaɵe IÒÑc á°Uôah ,É¡JGò∏e ‘ ¥ôZh ,É¡aôNR ¤G É«fódG ,É©FÉW ÉÑFÉJ ¬Hôd Oƒ©jh ,¬JƒØZ øe ¥QɨdG ≥«Øj »µd AÉ°T ¿G ¬``fGƒ``°`VQh ¬Jôبà Rƒ``Ø`jh ,ˆG ≈``°`VQ ∫Éæ«a .ˆG ¿CÉH ¿Gò`` jEG ÉgQÉÑàYÉH ,Qó``≤` dG á∏«d AÉ°†≤fG ™``eh áYÉ£dG øe ô¡°T ó©H ,π«Mô∏d ó©à°ùj ËôµdG ô¡°ûdG ,ËôµdG ô¡°ûdG Gò``g ¿Éµa ,äÉæ«ÑdG ¬``JÉ``jBG IhÓ``Jh ,ˆ .øjRƒ©ŸGh AÉØ©°†dGh AGô≤ØdG ≈∏Y êôa ábÉW

ÒcÉH øjódG ∞«°S - óHQEG

çhóM …OÉØàd QÉѵdG øY ∫õ©e ‘ ¿ƒ∏°üj Qɨ°üdG iôJ .º¡æe êÉYRG …CG º¡fhÉ©Jh á∏«∏dG AÉ«MEÉH º¡JOÉ©°S GhócCG ¿ƒØµà©e ºgQÉ£aEGh kÉ©e º¡JÓ°U ¿EG Ú∏FÉb iƒ≤àdGh ÈdG ≈∏Y …ƒ≤jh áØdB’Gh IóMƒdÉH GQƒ©°T º¡ëæÁ »YɪL πµ°ûH .º¡æ«H áØdB’G §HGhQ øY ∞∏àîJ Qó≤dG á∏«d AGƒLCG" :óªMCG ƒ``HCG ∫ƒ≤j ÊÉÁEG ¢SÉ°ùMEÉH óHÉ©dG ô©°ûj É¡«Øa ,iô``NCG á∏«d …CG

èeGÈdG ø``e á∏°ù∏°ùH ,á``cQÉ``Ñ` ŸG á∏«∏dG ó``LÉ``°`ù`ŸG ø``e äÉ≤HÉ°ùŸGh ,¿BGô≤dG IhÓ``Jh ,IÓ°üdG ÚH âYƒæJ »àdG GhôKBG ∫ÉØWC’G ≈àM ,¢ShQódGh äGô°VÉëŸGh ,á«æjódG ÚM ‘ ,¤hC’G ôéØdG äÉYÉ°S ≈àM óLÉ°ùŸG ‘ AÉ≤ÑdG âfɵa ,Qhô``°` Sh ìô``a á∏«d ÉgÈàYG º¡æe ¢†©ÑdG ¿CG .ÉfÉ«MCG ƒ¡∏dGh IhÓàdGh IÓ°üdG ÚH ´ƒæàJ º¡JOÉÑY ±ÉµàY’G ø``e Ö«°üf º``¡`d ¿É``c QÉ``¨`°`ü`dG ¿CG É``ª`c óLÉ°ùŸG º¶©e »Øa ,¿BGô≤dG IhÓJh AÉYódGh IÓ°üdÉH

º¶©e ¬Jó¡°T …òdG ójó°ûdG ΩÉMOR’G øe ºZôdÉH ´ƒªLh »``°`VÉ``ŸG ó`` M’G á∏«d ó`` HQG á``¶`aÉ``fi óLÉ°ùe ∞dCG ø``e Ò``N »``g á∏«d AÉ``«` ME’ Ú∏°üŸG ø``e IÒ``Ø`Z ¿ƒµ°ùdG øe ádÉM ºgÉ°û¨J âfÉc ™«ª÷G ¿CG ’EG ,ô¡°T Ú©eÉW ,π«∏¡àdGh ó«ªëàdGh í«Ñ°ùàdGh áæ«fCɪ£dGh .¬Jôبeh ˆG áªMôH RƒØdÉH ,Iõ«‡ á∏M á∏«∏dG √òg ‘ äóJQG á¶aÉëŸG óLÉ°ùe ƒØ©dG áÑdÉW É¡«a …OÉj’G â©ØJQGh äGƒ∏°üdG ⪫bCGh .ˆG øe IôبŸGh áYÉ£dG äÉ``ª`°`ù`æ`H á``∏` ª` fi á``∏` «` ∏` dG √ò`` g â`` fÉ`` ch ÚæeDƒª∏d á`` MhO ¤EG ÉgóLÉ°ùe â``dƒ``Mh ;IOÉ``Ñ` ©` dGh .º¡HQ ƒØYh áªMQ ÚLGôdG º«µ◊G ô``cò``dG ø``e äÉ``jBÉ` H ìƒ``Ø`J ó``LÉ``°`ù`ŸG â``fÉ``ch Ú∏°üŸG ܃∏b ¥ÎîJ á«YOCGh ,ÜÉÑ°Th ñƒ«°T É¡H ìó°üj ô°üædGh ÜÉÑ°ûdG ìÓ°UEGh ÚHhôµŸG ºg èjôØJ É¡ª°SÉb .áeC’G ∞°U ó«MƒJh AGóYC’G ≈∏Y º¡J’É¡àHGh º¡JGƒ∏°U ™£≤æJ ⁄ øjòdG ¿ƒØµà©ŸG AGOCG øe AÉ¡àf’G ≈àM π«∏dG ∫Gƒ``W ˆG ¤EG º``gDhÉ``YOh åÑjh ¬«LÉæj ¬HôH º¡æe óMGh πc ÓN .ôéØdG IÓ°U ¬æe πÑ≤jh ¬HƒfP ¬d ôبj ¿CG √ƒYójh ,√Gƒ``‚ ¬≤dÉN .π«°†ØdG ô¡°ûdG Gòg ‘ ¬JÉYÉW AGƒLCG AÉ°ùfh ’ÉLQ GQÉÑch GQɨ°U ¿ƒ∏°üŸG ¢TÉYh äõ«“ »``à`dG Qó``≤` dG á∏«∏d AÉ``«` MEG á``«` fÉ``MhQh á``«`fÉ``ÁEG ™aQ É¡«ah ,ËôµdG ¿BGô≤dG IhÓ``Jh AÉYódGh IÓ°üdÉH IôبŸGh áªMô∏d ÉÑ∏W ,Aɪ°ùdG ¤G ∞``cC’G ¿ƒ``æ`eDƒ`ŸG .QÉædG øe ≥à©dGh IÓ°U ó©H øe IAÉ°†e á¶aÉëŸG óLÉ°ùe â«≤Hh øjòdG ,Ú∏°üŸÉH ¢ü¨J ,ô``é`Ø`dG IÓ``°`U ≈àM AÉ°û©dG ójó©dG â«MCG ó≤a ,AÉYódÉH ¿ƒé¡∏jh ¿BGô``≤`dG ¿ƒ∏àj


3

(1349) Oó©dG - (17) áæ°ùdG - Ω ( 2010) ∫ƒ∏jCG (7) ¿É°†eQ (28) AÉKÓãdG

ó«©dG äÉLÉ«àMG ÚeCÉJ ÚH ¿ƒæWGƒŸG º¡dÉØWC’ á«°SQóŸG ΩRGƒ∏dÉH AÉaƒdG hCG πjóæb π«∏N - π«Ñ°ùdG

.ó«©dG ‘ ÜQÉbC’Gh ™LGôJ ø``e ájQÉéàdG ¥Gƒ``°` SC’G ÊÉ``©`Jh ΩÉMORG º``ZQ ÚæWGƒª∏d á«FGô°ûdG á``cô``◊G √Gôj ÉŸ Gô¶f ,AÉ°ùŸG äÉ``bhCG á°UÉN ¥Gƒ``°`SC’G ÚæWGƒª∏d á«FGô°ûdG IQó≤dG ™LGôJ ¢†©ÑdG »àdG äÉ£°ùÑ∏d CÉé∏j º¡æe Òãc äÉH øjòdG ÚeCÉàd ¥Gƒ`` °` `SC’G ‘ Ò``Ñ`c πµ°ûH äô``°`û`à`fG ájòMCG hCG ¢ùHÓe hCG ÜÉ©dCG øe º¡JÉLÉ«àMG ÉgQÉ©°SCG ¢``VÉ``Ø`î`f’ Gô``¶` f ;á``«`°`SÉ``Wô``b hCG .ájQÉéàdG äÓëŸÉH áfQÉ≤e

á°UÉNh É¡JOƒL Êó``J º``ZQ äÉ£°ùÑdG ø``e º¡fÉeôM øµÁ ’ øjòdG ∫É``Ø`WC’G ¢ùHÓe IójóL ¢ùHÓe AGô°ûH áé¡ÑdGh áMôØd øe π«LCÉJ ø``µ`Á Ú``M ‘ ,ó``«`©`dÉ``H á``°`UÉ``N º``¡`d ó©H Ée ¤EG á°SQóŸG ΩRGƒdh á«°SÉWô≤dG AGô°T ´ƒÑ°SCG ó©H …CG ‹É◊G ô¡°ûdG ÖJGhQ ΩÓà°SG πgÉŒ øµÁ ’ PEG ,»°SGQódG ΩÉ©dG Aó``H øe äÉjó«Y ø``e ó``«`©`dG ∞``jQÉ``°`ü`eh äÉ``LÉ``«`à`MG ∞jQÉ°üe ¤EG á``aÉ``°`VEG ,ΩÉ`` ` MQC’Gh ∫É``Ø` WC’G πgC’G IQÉ``jõ``d π≤æàdG ∞jQÉ°üeh áaÉ«°†dG

.äÉ°SƒÑ∏ŸG ≈∏Y IÉaƒà°ùŸG äGP ≥«°V ¿CG øªMôdG óÑY ƒ``HCG ó``cDƒ`jh QÉ£aEÓd IƒYO øe ÌcCG á«Ñ∏J Ωó©d ¬©aO ó«dG ≈∏Y ¬JQób Ωó©d Gô¶f ,¬aQÉ©e ¢†©H iód Ö«JôJ Qô≤a , ¬à«H ‘ QÉ£aEG ºF’ƒd IƒYódG º°Sƒeh ó«©dG äÉÑ∏£àeh Ö°SÉæàj Éà ¬JÉ≤Øf .á°ùªÿG ¬dÉØWC’ ¢SQGóŸG øe ójó©dG ¿CG ˆGóÑY ô°SÉj iôj ɪ«a AGô°ûd ádÉÑdG äÓfi ¤EG CÉé∏J âJÉH ô°SC’G IõgÉ÷G ¢ùHÓŸG AGô°T hCG á∏ª©à°ùŸG ájòMC’G

AÉÑYC’G √òg πãe πªëàH GQÉæjO 280 ≠dÉÑdG ∞jQÉ°üe ¬aõæà°ùJ ɪY GóY áFQÉ£dG á«dÉŸG .Iô°SC’G áfRGƒe øe ¿É°†eQ ô¡°T ájòMC’Gh ¢ùHÓŸG QÉŒ øe OóY iôjh ó«©dG Ωhó``b ™``e ¢``SQGó``ŸG º°Sƒe ø``eGõ``J ¿CG ∞©°V ‘ áªgÉ°ùŸG πeGƒ©dG º``gCG øe Èà©j Gò¡d á``jò``MC’Gh ¢ùHÓŸG AGô``°`T ≈∏Y Ö∏£dG ™e á°UÉN ,á≤HÉ°ùdG º°SGƒŸÉH áfQÉ≤e ,º°SƒŸG QÉ©°SC’G ‘ ´É``Ø` JQG ø``e ¢``ù`HÓ``ŸG ¬Jó¡°T É``e á«côª÷G Ωƒ°SôdG ™aQh πjó©J QGôb áé«àf

Gò¡d ∑QÉÑŸG ô£ØdG ó«Y ∫ƒ∏M øeGõàj »àdG ¢SQGóŸG ‘ áÑ∏£dG ΩGhO AóH ™e ΩÉ©dG Iô°TÉÑe ó«©dG á∏£Y ó©H É¡H ¿ƒ≤ëà∏«°S á«fOQC’G äÓFÉ©dG øe Òãc ≈∏Y ¢VôØj ɇ ,É¡æe Òãc ábÉW ¥ƒØJ IÒÑc á«dÉe AÉÑYCG øe ô`` `NGhC’G ô°û©dG ∞jQÉ°üe ≈∏Y IhÓ``Y ô°SC’G √òg º¶©e ¿Gh á°UÉN ¿É°†eQ ô¡°T ∫G É¡ª¶©e ‘ RhÉéàJ ’ ÖJGhQ ≈∏Y óªà©J . ∫GƒMC’G ø°ùMCG ‘ QÉæjO 300 Ée ¿CG ¤EG Ú``æ`WGƒ``ŸG ø``e Oó``Y Ò°ûjh ÚeCÉJ á``«`Ø`«`c ƒ``g É``«`dÉ``M º``gÒ``µ`Ø`J π``¨`°`û`j ΩRGƒ`` d Ú`` eCÉ` J Ö``fÉ``L ¤EG ó``«` ©` dG äÉ``«` LÉ``M ÉYÉØJQG äó¡°T »àdG á«°SÉWô≤dG øe ¢SQGóŸG …õdG ÚeCÉJ ¤EG áaÉ°VEG ,ÉgQÉ©°SCG ‘ ÉXƒë∏e ¿CG á°UÉN ,º`` `gO’hC’ á``«`°`SQó``ŸG •É``°` ù` bC’Gh ô¡°ûdG ∞°üàæe »JCÉj äÉÑ°SÉæŸG √òg øeGõJ ¬«a ∂∏¡à°SG â``bh ‘ »JCÉJ É¡fCG …CG ,‹É``◊G ‘ Égƒª∏à°SG »``à`dG º``¡`Ñ`JGhQ ø``e ÒÑc Aõ``L ób É``‡ ,¿É``°` †` eQ ô¡°T ø``e Ò`` NC’G å``∏`ã`dG ÚeCÉJ ¢Vô¨H áfGóà°SÓd º¡æe ójó©dG ™aój .∞jQÉ°üŸG ∂∏J É≤dÉY íÑ°UCG øWGƒŸG ¿CG óªMCG OÉjR iôjh ’h ¬dÉØWC’ ó«©dG äÉLÉ«àMG ÚeCÉJ »µa ÚH ÉYÉØJQG ó¡°ûJ »àdG ájòMC’Gh ¢ùHÓŸG ɪ«°S øe º¡eõ∏j Ée ÒaƒJ hCG ÉgQÉ©°SCG ‘ GÒÑc ¿CG ¤EG GÒ°ûe ,º¡°SQGóŸ ΩRGƒ``dh á«°SÉWôb ¬dÉØWCG äÉLÉ«àMG ÚeCÉJ »g ¬jód ájƒdhC’G ÚM ‘ ,»°SQóe …Rh á«°SÉWôb øe á«°SQóŸG Iójó÷G ¢ùHÓŸG AGô°T øY AÉæ¨à°S’G øµÁ ¬ÑJGQ íª°ùj ’ PG ,ΩÉ©dG Gò¡d áKÓãdG ¬dÉØWC’

áÑ≤©dG ‘ ÚæWGƒŸG ܃«L ¿É≤gôj ¢SQGóŸG º°Sƒeh ó«©dG ’ 䃰üH âKó– ∫õæe á``HQ áeÉ°SCG ΩCG á«°û«©ŸG ´É``°` VhC’G ø``Y Iô``°`ù`◊G ø``e ƒ∏îj ô°SC’G øe ÒãµdG É¡H ô“ âJÉH »àdG áÑ©°üdG øe IÒNC’G ô¡°TC’G ‘ É°Uƒ°üNh ,á«fOQC’G ¿É°†eQ ô¡°ûH GQhô`` `e ∞``«`°`ü`dG äÉ``Ñ`°`SÉ``æ`e .¢SQGóŸGh ó«©dG º°SƒÃ AÉ¡àfGh º¡à≤àdG ø`` jò`` dG Ú`` æ` `WGƒ`` ŸG ä’É`` ` `M øe ó`` jó`` ©` `dG ≈``∏` Y ≥``Ñ` £` æ` J "π«Ñ°ùdG" OGóY ‘ Gƒ``JÉ``H ø``jò``dG Ú``«` fOQC’G Ú``æ`WGƒ``ŸG QGôªà°SÉH á``eƒ``µ` ◊G ¿ƒ``∏` ª` ë` jh AGô``≤` Ø` dG ¤G º¡à∏°UhCG »àdG á«°û«©ŸG ´É°VhC’G ÜÉÑ°SG .Rƒ©dGh ô≤ØdG óM

.äÉÑ°SÉæŸG √òg ∫ÓN √QƒeCG ôHóàd ócCÉa ,»``æ` jOÈ``dG ó``jDƒ` e ô``LÉ``à` dG É`` `eCG Oƒcôa ,Ò``Ñ`c ôéëH ¿ƒHô°†e QÉéàdG ¿CG äóM á«°VÉŸG ™«HÉ°SC’G ‘ ájQÉéàdG ácô◊G ¤EG É¡H ∫ƒ°UƒdGh äÉ≤ØædG ∞«ØîJ ¤G º¡H º°Sƒe Ωhó``b ¿CG ÉØ«°†e ,§≤a ájQhô°†dG iôNCG á``«`fGõ``«`e º«¶æJ ¤EG êÉ``à`ë`j ó``«`©`dG .á«YɪàL’G äÉÑLGƒdÉH ΩÉ«≤∏d iƒµ°ûdÉH ∫É``Lô``dG 䃰U ƒ∏©j ɪ∏ãeh ´É°Vh’G ≈∏Y ø¡Ñ°†Z ΩÉ``L AÉ°ùædG Ö°üJ â– ¿ƒMRôj ¿ƒæWGƒŸG äÉH »àdG áÑ©°üdG .ÉgÒf

áé«àf øjôeC’G GƒfÉY øjòdG ÚØXƒŸG øe .ájOÉ°üàb’G •ƒ¨°†dG ,ÚØXƒŸG ≈``∏`Y iƒ``µ`°`û`dG ô°üà≤J ’h øjòdG ÚæWGƒŸG øe Òãc º¡«dG º°†æj PEG .áÑ©°U ájOÉ°üàbG ±hôX ‘ ¿hôÁ ¬Ñ°†Z ΩÉL Ö°U ᣰùH ôLÉJ »∏Y ƒHCG ™aôH IÒ`` ` NC’G á``«`eƒ``µ`◊G äQGô`` ≤` `dG ≈``∏`Y ¤EG êÉàëj ¬``fCG "π«Ñ°ùdG"`d ó``cCGh ,QÉ©°SC’G IOƒ©dG º°Sƒeh ó«©∏d ∞jQÉ°üe QÉæjO 500 ΩÉ`` ` MQC’G á``∏`°`U ø`` Y Ó``°`†`a ,¢`` `SQGó`` `ŸG ¤G Üô¡àj ¿CG AôŸG ™«£à°ùj ’ »àdG äÉjó«©dGh äÉ«©ªL ‘ ∑ΰûj äÉ``H ¬``fCG Gó``cDƒ`e ,É¡æe

.äÉØ«µŸGh ìhGôŸG 𫨰ûJ ‘ ábÉ£dG øe ´É°VhC’G áHƒ©°U º¡H äOhCG ¿ƒæWGƒe AÉbó°UC’G øe ¢VGÎb’G ¤EG ájOÉ°üàb’G äÉ≤ØædG á«£¨àd º¡ÑJGhQ ≈∏Y ∞∏°S òNCG hCG áeƒµ◊G Ú``∏`ª`fi ,º``°` SGƒ``ŸG √ò`` g ∫Ó`` N .áÑ©°üdG ájOÉ°üàb’G ´É°VhC’G á«dhDƒ°ùe äÉ`` Ñ` ` «` ` fP ¢`` ` `VÉ`` ` `jQ ∞`` ` `Xƒ`` ` `ŸG ∫É`` ` ` ` ` bh äÉ«LÉ◊G …ΰûf ÉæëÑ°UCG :"πÑ«°ùdG"`d ∞∏°S ò``NCG ¤EG áaÉ°VE’ÉH ,§≤a ájQhô°†dG ó«©dG ∞«dɵJ á«£¨àd πª©dG øe ádhó› .¢SQGóŸG º°Sƒeh ójó©dG ∫ÉM øY ∞∏àîj ’ äÉÑ«fP ∫ÉM

»ëÑ°U óFGQ - áÑ≤©dG º°Sƒe ™``e ∑QÉ``Ñ`ŸG ô£ØdG ó«Y ø``eGõ``J øe GÒ`` ã` `c ™``°` †` j ¢`` ` SQGó`` ` ŸG ¤EG IOƒ`` `©` ` dG º¡jOÉjCG º¡æe ÚØXƒŸG É°Uƒ°üN ,ÚæWGƒŸG AÉÑYC’G IÌ`` c ø``e É``aƒ``N º``gQhó``°` U ≈``∏` Y ,Úª°SƒŸG øjòg ÖMÉ°üJ ó``b »àdG á«dÉŸG ∫ÓN ÉghóѵJ »àdG AÉÑYC’G ¤EG áaÉ°VE’ÉH ÒJGƒah ºF’ƒdG ÉgRôHCG øeh ,¿É°†eQ ô¡°T ‘ ƒ∏ëj …òdG ô¡°ù∏d Gô¶f á©ØJôŸG AÉHô¡µdG IQGô◊G áLQO ´ÉØJQGh π«°†ØdG ô¡°ûdG Gòg ÒãµdG ∑Ó¡à°SG ¤EG ÚæWGƒŸG â©aO »àdG


4

(1349) Oó©dG - (17) áæ°ùdG - Ω ( 2010) ∫ƒ∏jCG (7) ¿É°†eQ (28) AÉKÓãdG

..øªMôdG óFGƒe ÉgɨàÑe øY Gó«©H äGƒ°UC’G Ö°ùµd ádhÉfi

¢†©H QÉ``≤`à`aGh áÑ©°üdG á«dÉ◊G ájOÉ°üàb’G ±hô``¶`dG .¢û«©dG áª≤d ÚeCÉJ ¤EG ÚæWGƒŸG ,óHQEG áæjóe ‘ Úë°TôŸG ó``MCG ¢†aQ ,¬ÑfÉL ø``e Ö°ùc πLCG øe øªMôdG óFGƒe áeÉbEG Iôµa ,¢ùjƒY Òª°S .Iƒ°TôdG ¥ôW øe ÉgÈàYGh ,ÚÑNÉædG äGƒ°UCG äOQCG ƒdh áŸDƒŸG IôgɶdG √òg ó°V ÉfCG" :¢ùjƒY ∫Ébh øY É¡eóbCG ÊEÉa ,ÚLÉàëŸGh AGô≤Ø∏d äGóYÉ°ùe ΩóbCG ¿CG ,É«°üî°T »æe IƒYóH ¢ù«dh ,ájÒÿG äÉ«©ª÷G ≥jôW ."QÉ£aEG IóFÉe áeÉbEÉH ¿ÓYEGh …CG º°SÉH ΩÉ≤J »àdG øªMôdG óFGƒe á«Ñ∏ZCG ¿CG ó``cCGh øe ¿ƒµJ ɉEG ¿ƒLÉàëŸGh AGô≤ØdG É¡æe ó«Øà°ùj ’ á¡L .∫GƒeC’G ÜÉë°UCGh QÉѵdG Ö«°üf

πªY âfÉc ¿EGh óFGƒŸG √òg ¿EG" :óªMCG øWGƒŸG ∫ƒ≤j IóYÉ°ùŸG øY Ió«©H ¬©aGhO ¿C’ ,¬àæ°ùM ó≤Øj ¬fCG ’EG ÒN ."ôLC’G Ö°ùch óHQEG áæjóe ø``Y Úë°Tôe Oƒ``Lh ¤EG OGDƒ` a QÉ``°` TCGh .á«HÉîàf’G ájÉYódG ᫨H á«fÉ°†eôdG óFGƒŸG ¿ƒª«≤j ‘ ÚÑZGôdG πÑb øe óFGƒŸG áeÉbEG ¿CG ódÉN iô``jh ,AGô≤ØdG IóYÉ°ùe ‘ ¬àjÉZ ¥É``£`f ø``Y êô``î`j í``°`TÎ``dG .ÚÑNÉædG ó°ûMh á«HÉîàf’G ájÉYódG ¥É£f ‘ πNójh ô°ûf ¿ƒ``dhÉ``ë`j í``°`TÎ``dG ‘ Ú``Ñ`ZGô``dG ¿CG ∞«°†jh √ò¡d º¡eÉ«b AÉæKCG ‘ ÚÑNÉædG ádɪà°S’ á«JGòdG ºgÒ°S .óFGƒŸG πX ‘ ᪡e ó``FGƒ``ŸG √ò``g ¿CG ó``FGQ ƒ``HCG iô``j ɪæ«H

±GógCG ¿EÉ` a ,Ú``æ`WGƒ``ŸG ø``e IÒ``Ñ`c áëjô°T …CGô`` Hh øe ´l ƒf É¡fCÉH ¢†©ÑdG É¡«dEG ô¶æjh ,á«°üî°T óFGƒŸG √òg AGô≤ØdG IóYÉ°ùe ¥É£f øY êôîJh á«HÉîàf’G ájÉYódG .ôLC’G Ö°ùch π«Ñb ó``FGƒ``ŸG ∂∏J πãe á``eÉ``bEG ¿CG iô``j ø``e ∑É``æ`gh í°TôŸG è``eÉ``fô``H ∫É``°` ü` jE’ ƒ``g É`` ‰EG ô``¡`°`TÉ``H äÉ``HÉ``î`à`f’G .øjƒYóª∏d »HÉîàf’G ≈∏Y óHQEG á¶aÉfi ‘ ÚæWGƒŸG âaÉ¡J øe ºZôdÉHh ∫ƒM âæjÉÑJ ÚæWGƒŸG AGQBG ¿CG ’EG ,ó``FGƒ``ŸG √ò``g Qƒ°†M ¿CG ¤EG ¢†©ÑdG Ögòj ɪæ«Ña ,óFGƒŸG √òg äÉjÉZh iõ¨e ôNB’G ¢†©ÑdG Ögòj ,á«HÉîàfG ájÉYO óFGƒŸG √òg ¿ƒµJ .᪡e IôgÉX óFGƒŸG √òg ¿ƒc ¤EG

ÒcÉH øjódG ∞«°S - óHQEG äÉHÉîàf’G ¢``Vƒ``ÿ Ú``Ñ`ZGô``dG ø``e ó``jó``©`dG ≈©°ùj ∫hÉæàd Ú``æ`WGƒ``ŸG Iƒ``Yó``d ≥HÉ°ùàdG ¤EG á∏Ñ≤ŸG á«HÉ«ædG .∑QÉÑŸG ¿É°†eQ ô¡°T ∫ÓN QÉ£aEG áÑLh á«fÉŸÈdG äÉHÉîàf’G º°SƒŸ á∏©à°ûŸG AGƒLC’G QÉWEG ‘h CGóÑa ,QÉ``£`aEG óFGƒe º«¶æJ ≈∏Y á°ùaÉæŸG óà°ûJ ,á∏Ñ≤ŸG ¿É°†eQ ô¡°T Qɪãà°SÉH äÉHÉîàfÓd í«°TÎdG ‘ ¿ƒÑZGôdG .ºgôFGhO äGƒ°UCG Ö°ùc ádhÉfih º¡d ájÉYódG ‘ "¿ÉŸÈdG óFGƒe"`H ó``FGƒ``ŸG √ò``g GƒØ°Uh ¿ƒæWGƒe ÚÑNÉædG QÉ£aE’ äAÉL É¡fƒc ;øªMôdG óFGƒe øe ’óH .ÚªFÉ°üdG QÉ£aEG ’


‫‪5‬‬

‫الثالثاء (‪ )28‬رم�ضان (‪� )7‬أيلول (‪ ) 2010‬م ‪ -‬ال�سنة (‪ - )17‬العدد (‪)1349‬‬

‫للنا�س يف رم�ضان مذاهب‪ ،‬فمنهم من يركع وي�سجد ويدعو اهلل تعاىل منيبا �إليه‪ ،‬ومنهم من يق�ضيه يف ال�سهر ‪ ..‬ومنهم من يهتم بالطعام وال�شراب فقط‪ ،‬ولكل بلد عاداته وتقاليده املتوارثة عن الأجداد‬ ‫والآباء‪ ،‬لهذا ف�إن رم�ضان له يف كل بلد طعم مميز ورونق خا�ص‪ ،‬نحاول يف ال�سطور التالية التجول يف بع�ض البلدان لنقل �صورة �سريعة عن االحتفاالت الرم�ضانية يف العامل الإ�سالمي‪.‬‬

‫�سماع املو�سيقى يف رم�ضان من املفطرات يف ليبرييا‬

‫ت�أ�س�ست ليبرييا عام ‪1847‬م من �أرقاء حم َّررين من‬ ‫�أ�صول �إفريقية‪.‬‬ ‫وي�شكل م�سلمو ليبرييا ما يقرب من ثالثة �أرباع‬ ‫مليون ن�سمة تقريبا‪ ،‬ميثلون ‪ 25‬يف امل�ئ��ة م��ن �إجمايل‬ ‫تعداد �سكان ليبرييا البالغ ‪ 3‬ماليني ن�سمة‪.‬‬ ‫وقد تعر�ض امل�سلمون هناك يف �أواخ��ر الثمانينيات‬ ‫م��ن ال�ق��رن امل��ا��ض��ي مل��ذاب��ح‪ ،‬حيث �أح ��رق ال��وث�ن�ي��ون ‪105‬‬ ‫م�ساجد‪ ،‬وقتلوا الأئمة‪ ،‬وقطعـوا �أل�سنة امل�ؤذنني‪ ,‬وقتلوا‬ ‫�أكرث من ‪ 2000‬م�سلم‪ ،‬و�أحرقوا ع�شرين قرية ب�أكملها‪،‬‬ ‫واغت�صبوا امل�سلمات‪ ،‬وقتلوا احلوامل‪ ،‬وجل�أ �أكرث من ‪167‬‬ ‫�ألف م�سلم �إىل غينيا و�ساحل العاج‪.‬‬ ‫م�شاكل تواجه امل�سلمني‬ ‫وهناك عدد من امل�شاكل تواجه امل�سلمني يف ليبرييا‪،‬‬ ‫يف مقدمتها انت�شار الفقر واجلهل بني القبائل امل�سلمة‬ ‫ال�ت��ي ال متتلك ��س��وى م��در��س��ة �أه�ل�ي��ة واح ��دة ك��ان��ت قد‬ ‫�أ�س�ستها رابطة العامل الإ�سالمي من ثالثة طوابق لتعلم‬ ‫القر�آن واللغة العربية‪ ،‬بينما ي�سيطر املن�صرون على ‪80‬‬ ‫يف املئة من مدار�س ليبرييا التي يرف�ض معظمها �إحلاق‬ ‫امل�سلمني بها‪ ،‬وال ميتلك امل�سلمون �أي م�ست�شفيات خا�صة‬ ‫بهم‪.‬‬ ‫ قلة عدد امل�سلمني بالعا�صمة مونروفيا‪ ،‬حيث ال‬‫يتجاوزون ‪� 15‬أل�ف��ا‪ ،‬وال ميتلكون �سوى خم�سة م�ساجد‬ ‫فقط‪.‬‬ ‫ ح��رم��ان امل�سلمني م��ن التعيني يف احلكومة التي‬‫ي�سيطر عليها ال�سود الأمريكيون متاما‪.‬‬ ‫ �أدى جهل امل�سلمني مبعرفة �أم��ور دينهم �إىل �أن‬‫�أ�صبحت ك��ل قبيلة تطبق ال�شريعة الإ��س�لام�ي��ة ح�سب‬ ‫معرفتها بها؛ و�إن ظل ال�شعور الإ�سالمي قويا‪.‬‬ ‫حت�سن ملحوظ‬ ‫وق��د �أدى ات�ساع ن�ف��وذ التيار الإ��س�لام��ي يف العامل‬ ‫الإ��س�لام��ي‪ ،‬وث ��راء دول اخلليج بعد اكت�شاف البرتول‬ ‫�إىل تقوية مركز امل�سلمني يف دول غرب �إفريقيا‪ ،‬فبد�أت‬ ‫�أو�� �ض ��اع امل���س�ل�م�ين ال�ل�ي�ب�يري�ين ب��ال�ت�ح���س��ن يف ظ��ل دول‬ ‫جم��اورة ذات �أكرثية �إ�سالمية‪ ،‬مثل غينيا و�سرياليون‪،‬‬ ‫وظ �ه��ور ب�ع����ض ال �ق �ي��ادات ال �ق��وي��ة م�ث��ل ال���س�ي��د حممد‬ ‫كروماه رئي�س احتاد الروابط الليبريية الأمريكية‪ ،‬فقد‬ ‫�أ�س�س امل�سلمون منظمتني �إ�سالميتني مبونروفيا هما‪:‬‬ ‫املنظمة العربية للدرا�سات‪ ،‬ومهمتها ن�شر الدعوة بني‬ ‫غري امل�سلمني‪ ،‬واملنظمة الإ�سالمية للتعليم التي �أن�ش�أت‬ ‫مركزين لتخريج الأئمة وتعليم القر�آن الكرمي واللغة‬ ‫العربية للم�سلمني اجل��دد‪ ،‬وتوفري م�صدر دخل لهم يف‬ ‫ظ��ل و�ضعهم االقت�صادي اجل��دي��د‪ .‬ولكن يبقى اهتمام‬ ‫اجلماعات الإ�سالمية واملنظمات الإ�سالمية مب�سلمي‬ ‫ليبرييا �ضعي ًفا‪ ،‬وال يوازي ما ينتظره القائمون على ن�شر‬ ‫الإ�سالم يف غرب �إفريقيا‪.‬‬ ‫رم�ضان يف ليبرييا‬ ‫ي�سعى امل�سلمون يف ليبرييا �إىل جعل رم�ضان خاليا‬ ‫متاما من املعا�صي‪ ،‬فعندما يبد�أ �شهر رم�ضان يقاطعون‬ ‫اال�ستماع لأي نوع من �أن��واع املو�سيقى‪ ،‬و�إذا ا�ستمع �أحد‬ ‫امل�سلمني للمو�سيقى يف �شهر رم�ضان ينظر �إليه املجتمع‬ ‫على �أن��ه (مفطر) وال ي�صوم رم���ض��ان؛ وم��ن هنا تبدو‬ ‫ليبرييا يف رم�ضان وك�أن كل �سكانها م�سلمني؛حيث يعلق‬

‫امل�سلمون الآي��ات القر�آنية والأح��ادي��ث النبوية ال�شريفة‬ ‫املحفورة على �أل��واح من اخل�شب‪ ،‬ت�أخذ �أ�شكا ًال زخرفية‬ ‫جميلة يف ال�شوارع وعلى البيوت و�أعمدة النور‪ ،‬وتزين‬ ‫ب��الأ��ض��واء‪ ،‬ومتل��أ ك��ل م�ك��ان يف �أرا� �ض��ي ليربيا يف املدن‬ ‫والقرى‪.‬‬ ‫وتعترب قبيلة (ماندجنو) ‪ %95 -‬منها م�سلمون‪-‬‬ ‫م���ص��د ًرا لالحتفال برم�ضان يف �أن�ح��اء ليبرييا‪ ،‬و ُت ِع ُّد‬ ‫�سيدات القبيلة �أكالت خا�صة من الأرز ت�سمى (يرومي)‪،‬‬ ‫ومنه �أن ��واع ع��دي��دة ت�صل �إىل ع�شرات الأك�ل�ات‪ ،‬وتوزع‬ ‫ال���س�ي��دات (ال �ي��رورمي) ع�ل��ى الأ� �س��ر غ�ير امل�سلمة التي‬ ‫ت�شارك امل�سلمني �شهر رم���ض��ان‪ ،‬وتقيم القبيلة طوال‬ ‫ال�شهر موائد يف الطرقات �أوقات الإفطار‪ ،‬ويحر�ص �أي‬ ‫�شخ�ص من كل �أ�سرة على الإف�ط��ار على ه��ذه املوائد يف‬ ‫ال�شوارع بالتناوب‪.‬‬ ‫�أحلان رم�ضان‬ ‫واملجتمع الليبريي جمتمع قبلي؛ ول��ذل��ك تعتمد‬

‫القبائل يف ر�ؤي ��ة ه�لال �شهر رم�ضان على الأ�شخا�ص‬ ‫ال��ذي��ن ي���ص�ع��دون ل�ل�أم��اك��ن امل��رت�ف�ع��ة‪ ،‬وي�ب�ل��غ َم � ْ�ن ر�أى‬ ‫الهالل �شي َخ القبيلة‪ ،‬ف��إن كان ال�شخ�ص املُبلـِّغ معرو ًفا‬ ‫عنه ال�صدق والأمانة �صدقوه‪ ،‬ويبد�أون ال�صوم من اليوم‬ ‫التايل‪ ،‬و�إن كان معرو ًفا عنه الكذب ال ي�صدقه �أحد‪ ،‬وال‬ ‫يعتد بكالمه وال ر�ؤيته للهالل‪.‬‬ ‫وعندما يثبت هالل ال�شهر املبارك ي�ضرب الرجال‬ ‫على بع�ض الآالت اخل�شبية والنحا�سية �ضربات معينة‬ ‫ت�صدر �أ�صوا ًتا مو�سيقية تعرف ب�أحلان رم�ضان‪ ،‬ت�ستمر‬ ‫ط��وال �أي��ام ال�شهر ب�ضعة �ساعات كل ليلة‪ ،‬وتعترب هذه‬ ‫الآالت من مظاهر االحتفال والفرحة يف ليربيا بقدوم‬ ‫�شهر رم�ضان املبارك!‬ ‫ً‬ ‫و ُت َخ�ص�ص و��س��ائ��ل الإع�ل�ام الليبريية‪ ،‬ب��داي �ة من‬ ‫ليلة اجلمعة وحتى بعد �صالة اجلمعة‪ ،‬للربامج الدينية‬ ‫وتف�سري القر�آن طوال �أيام رم�ضان فقط؛ ولذلك يجل�س‬ ‫امل�سلمون �أم��ام و�سائل الإع�ل�ام ط��وال ل�ي��ايل ا ُ‬ ‫جل� َم��ع يف‬

‫�شهر رم�ضان‪ ،‬ي�شاهدون وي�ستمعون لهذه النوعية من‬ ‫الربامج التي ال يرونها يف حياتهم �سوى �أربعة �أي��ام يف‬ ‫رم���ض��ان‪ ،‬وي�ق��دم�ه��ا ع��دد م��ن ع�ل�م��اء ال��دي��ن م��ن بع�ض‬ ‫البلدان الإ�سالمية مل�سلمي ليبرييا‪.‬‬ ‫ويعرف امل�سلمون يف ليبرييا فواني�س رم�ضان التي‬ ‫ت�صنع من بع�ض الأنواع من الأخ�شاب‪ ،‬وتعلق يف امل�ساجد‬ ‫والبيوت‪ ،‬ويحمل الأطفال وال�شباب الفواني�س ال�صغرية‬ ‫يف ال�شوارع ويتغنون بليايل رم�ضان ومباهجه‪.‬‬ ‫بابايل (امل�سحراتي)‬ ‫كما يعرف املجتمع الإ�سالمي يف ليبرييا امل�سحراتي‬ ‫وي�سمونه ه�ن��اك (ب��اب��ايل)‪ ،‬وه��و يحمل بع�ض الأطباق‬ ‫وي�ضرب بع�ضها ببع�ض؛ لتحدث �أ�صوا ًتا معينة يقوم على‬ ‫�إثرها امل�سلمون ا�ستعدادا لل�سحور و�صالة الفجر‪ .‬ويبد�أ‬ ‫البابايل م�سريته يف ال�شوارع قبل الفجر ب�ساعات ثالث‪،‬‬ ‫وهو يعرف بيوت امل�سلمني جيدًا‪ ،‬وينادي على �أ�صحابها‬ ‫باال�سم‪ ،‬ويردد ال�شهادتني وبع�ض الأغاين الدينية‪.‬‬


6

(1349) Oó©dG - (17) áæ°ùdG - Ω ( 2010) ∫ƒ∏jCG (7) ¿É°†eQ (28) AÉKÓãdG

êÉLódGh áaô≤dÉH RQC’G ïÑ£dG á≤jôW

ôjOÉ≤ŸG

,IóHõdG ™``e …QÉ``µ` dG IQOƒ`` H êõ``“ .êÉLO ƒ∏«c 1 ≥ÑW ‘ ™``°` Vƒ``Jh ,á`` LÉ`` Ló`` dG ø`` gó`` Jh .IóHõdG øe ¿ÉJÒÑc ¿Éà≤©∏e .iô£J ≈àM iƒ°ûJh ,…ƒ°ûdG IQOƒ``H ø``e ¿É``JÒ``¨`°`U ¿Éà≤©∏e »ÑgP íÑ°üj ≈``à`M π°üÑdG ≈∏≤j .…QɵdG πØfô≤dGh QÉ``¨` dG ¥Qh ±É``°` †` jh ,¿ƒ`` ∏` dG .»µjôeCG RQCG ƒ∏«c ™HQ .Úà≤«bO IóŸ É¡©«ªL ≈∏≤Jh ,áaô≤dGh .QÉZ ábQh ,≥FÉbO 5 Ió``Ÿ ≈∏¨jh RQC’G ±É°†j .¿ÉàehôØe ¿Éà∏°üH ™°VƒJh ,É¡«∏Z ó©H êÉLódG ábôe ±É°†Jh .áaôb OƒY .äGQÉ¡ÑdG .êÉLO ábôe ¢SCÉc ,ꃰ†ædG ≈àM ≈≤ÑJh QÉædG ∞ØîJ .Újõà∏d ≥à°ùa hCG Ö«HR .≥à°ùØdG hCG Ö«HõdG ±É°†j ºK .ábƒ∏°ùe á°†«H ,AÉ`` Yƒ`` dG ø`` e á`` LÉ`` Ló`` dG êô`` î` `J .í∏e IÒ¨°U á≤©∏e ¤EG AÉ``Yƒ``dG ‘ »``à`dG á°ü∏°üdG ±É``°`†`Jh .äGQÉ¡H IÒ¨°U á≤©∏e ∞°üf ™e Ωó``≤` jh ,≥``à`°`ù`Ø`dG ±É``°`†`j º``K ,RQC’G .πØfôb äÉÑM 6 .êÉLódG .¥ƒ∏°ùŸG ¢†«ÑdG ™£≤H øjõJ -

…ƒ°ûŸG áfƒàdG ∂ª°S ™°Vƒjh IOQ ¬«∏Y ¢``Tô``jh á``≤`«`bQ QÉf ≈``∏`Y ™``°` Vƒ``Jh ∂``ª`°`ù`dG É¡«∏Y .ᣰSƒàe ᵪ°ùdG øe ¬``Lh πc iƒ°ûjh ¬ÑfGƒL ≈∏Y Ö∏≤fh Úà≤«bO Ió``Ÿ ¿Éª°†d ¬`` ∏` `c iƒ`` °` `û` `j ¿CG ¤EG .AGƒà°S’G ô°†ëf ¬``Lô``î` f ¿CG π``Ñ` b äÉ¡÷G ™«ªL øe ¬°Tôfh ábódG ¬Lôîf º`` K á``LÉ``°` ü` dG ≈``∏` Y ƒ`` gh ßØàëæd ≥∏¨fh πjƒØdG ¥Qh ≈∏Y π°üØdG IÉ`` YGô`` e ™`` e É``æ` NÉ``°` S ¬`` H óæY ácƒ°ûdÉH êÉ``°`ü`dG Ú``Hh ¬æ«H .Ö«∏≤àdG øjõjh ..Iô``°` û` ≤` dG ´õ``æ` J ’h .IQhóæÑdG IOQh hCG ¿ƒª«∏dG íFGô°ûH

.πjƒa ¥Qh :á≤jô£dG π°üÑdGh IQhó``æ` Ñ` dG ™``£`≤`J É¡d ±É°†Jh á©«aQ íFGô°T πØ∏ØdGh ‘ ¬∏c) øjó«dÉH ∂YóJh πHGƒàdG .ÉgDhÉe ≈Ø°üj ¿CG ¤EG(¬°†©H øe Gó``«` L ∂``ª`°`ù`dG ≈°ûëj å«ëH §«ÿÉH ∞∏jh πØ≤jh ¬∏NGO .…ƒ°ûdG óæY Iƒ°û◊G êôîJ ’ ™°Vƒj Iƒ°û◊G øe ¢†«Øj Ée ‘ ™``°`Vƒ``jh ≈``£`¨`jh ∂ª°ùdG ¥ƒ``a ÌcG π``Ñ`J É``ª`∏`ch π``Ñ`à`jh á``LÓ``ã`dG .òdCG ¿Éc ɪ∏c πÑbh ∂ª°ùdG πÑàj ÉeóæY áLÉ°U ≈``∏`Y iƒ``°`û`j π«∏≤H π`` cC’G

:ôjOÉ≤ŸG ,Gó«L ∞``¶`æ`e á``fƒ``J ∂``ª`°`S .AGOƒ°ùdG Iô°û≤dG ¬æY ´hõæeh .áÑZôdG Ö°ùM ≈∏Y ᫪µdGQÉM πØ∏ah IQhó``æ` Hh π°üH íFGô°T ¤EG á``©`£`≤`e (ƒ``∏` M hCG) .GóL á©«aQ Oƒ°SCG π``Ø`∏`ah í``∏`e π``HGƒ``à` dG .áØ°TÉf IôHõch äGQÉ¡Hh ¿ƒªch øe IÒ``¨`°`U á≤∏©e ∞``°`ü`f .áfƒª«dh πÿG .…ƒ°û∏d IOQ §«N áehôØe ΩƒK ¢Uƒ°üa á°ùªN ¿ƒªch πØ∏ah í∏à ӫ∏b á∏Ñàeh .¿ƒª«dh äGQÉ¡Hh ¢ThôØe ≥``Ñ`W hG ¢ù«aô°S -


7

(1349) Oó©dG - (17) áæ°ùdG - Ω ( 2010) ∫ƒ∏jCG (7) ¿É°†eQ (28) AÉKÓãdG

‫ﻗﺒﻞ ﺍﻟﺮﺣﻴﻞ‬ ."É¡«a ¿CG ∞«°†dG Gòg πMôj ¿CG πÑb ∂«∏Yh ,∑GƒHCG º¡àeó≤e ‘ »JCÉjh ∂eÉMQCG π°üJ ,∂ª∏X øªY ƒØ©J ¿CGh ,∑ÉfOCG ∑ÉfOCG ºK ,∑ôégh ∑GOÉ``Y hCG ∂©£b ø``e π°üJh ¿EÉa ;áfiÉ°ùŸGh ƒØ©dG ¬æe Ö∏£J ¿CGh ¤É©Jh ∑QÉÑJ ˆG ¢Vô©J OÉÑ©dG ∫ɪYCG ¬«NCG Ú``Hh ¬æ«H ¿É``c ø``e ’EG É¡∏Ñ≤à«a ∫ƒ≤jh ˆG ɪgôNDƒ«a AÉ°†¨H hCG AÉæë°T ,"Éë∏£°üj ≈``à`M Ghô p¶fCG" :¬``à`µ`FÓ``Ÿ OÉÑY ™eh ,ˆG ™e á◊É°üŸG ‘ ˆG ˆÉa .ÉædɪYCG Éæe ˆG πÑ≤àj ≈àM ;ˆG áHƒàdG ø``e ̵J ¿CG kÉ`°`†`jCG ∂«∏Yh ó≤a ,ô¡°ûdG Gò``g ΩÉ``à`N ‘ QÉ``Ø`¨`à`°`S’Gh QÉ°üeC’G ¤EG õjõ©dG óÑY øH ôªY Öàc ∫ƒ≤j ,QÉبà°S’ÉH ¿É°†eQ ºàîH ºgôo eCÉj Gƒdƒb" :¬HÉàc ‘ õjõ©dG óÑY øH ôªY Éæn Hs Qn } :ΩÓ°ùdG ¬«∏Y Ωo OBG ºcƒoHCG ∫Éb ɪc r s ¿pEGhn Éæn °ùn Øo fnCG Éæn ªr n∏Xn Éæn ªr Mn ôr Jn hn Éæn dn ôr Øp ¨r Jn ⁄ n r nø`` pe sønfƒµo æn dn ɪc Gƒ``dƒ``bh ,| nø``jôp ` p°``SÉ``ÿG ‹p ôr Øp ¨r Jn ’s pEGhn } :ΩÓ°ùdG ¬«∏Y ìl ƒ``f ∫Éb n r nøeu øco nCG »pæªr Mn ôr Jn hn Gƒdƒbh ,| nøjôp p°SÉÿG Êu pEG Üu Qn } :ΩÓ°ùdG ¬«∏Y ≈°Sƒe ∫Éb ɪc r `an » p°ùØr fn oâªr n∏Xn ¬o fs pEG ¬o ` dn ôn Øn ¨n an ‹p ôr `Øp `ZÉ` ∫Éb ɪc Gƒdƒbh ,|ºo `«` pMôs `dG Qo ƒ``Øo `¨n `dr G ƒn ` og s :¿ƒædG hP Êu pEG ∂n fn Éën Ñr °So nâfnCG ’Es G ¬n dn pEG ’} s nø`` pe oâ``æ`co QÉبà°S’G ¿EÉ` a ,"|nڟɶdG ób Ée óq °ùjh ,ΩÉ«°üdG øe ¥ôs îJ Ée ™bôj .¢ü≤fh åaQh ƒ¨d øe π°üM ∞°SCÉàdGh ΩóædG IÈY Öµ°SG ;kGÒNCGh ..¬∏«MQh ∞«°†dG Gòg ¥Gôa ≈∏Y øe É``æ`∏`©`é`j ¿CG ¤É``©` J ˆG ∫CÉ` °` ù` f É«fódG ‘ GhRÉ``Ø` a kGÒ`` N GhQò`` `H ø``jò``dG ≥à©j ¿CG ¬``fÉ``ë`Ñ`°`S ¬``dCÉ` °` ù` fh ,Iô`` ` ` NB’Gh ™«ªLh É``æ`JÉ``¡`eCGh É``æ`FÉ``HBG ÜÉ`` bQh É``æ`HÉ``bQ πÑ≤àj ¿CGh ,QÉædG øe äɪ∏°ùŸGh Úª∏°ùŸG ∫GƒbC’G ídÉ°Uh ,ΩÉ«°üdGh IÓ°üdG Éæe ó©H ¬àYÉW ≈∏Y Éææ«©j ¿CGh ,∫É``ª` YC’Gh ¥Gôa ≈``∏`Y ܃``∏` b È``é`j ¿CGh ,¿É``°` †` eQ ,Éæ«∏Y ’ Éæd kGógÉ°T ¬∏©éj ¿CGh ,¿É°†eQ ¬dBG ≈∏Yh óªfi Éæ«Ñf ≈∏Y ˆG ≈∏°Uh .Ú©ªLCG ¬Ñë°Uh "äÉ«fÉ°†eQ" ™bƒe øY

á∏«∏dG ∂∏J ,Qó≤dG á∏«d …ôu – ‘ âbƒdG ,ÉgQób ™`` aQh ,É``¡`fCÉ`°`T ˆG º``¶`s `Y »``à` dG Ωƒj ¤EG ≈∏àj kÉ` fBGô``b É¡∏°†a ‘ ∫õ`` fCGh øe Ò``N É¡«a IOÉ``Ñ`©`dG π©Lh ,áeÉ«≤dG ¢UôMÉa ,ÉgGƒ°S ɪ«a ô¡°T ∞``dCG IOÉÑY …òdG AÉYódG øe ÌcCGh ,á∏«∏dG √òg ≈∏Y º∏°Sh ¬«∏Y ˆG ≈∏°U óªfi √É``jEG Éæª∏Y »ÑædG âdCÉ°S á°ûFÉY ¿CG åjó◊G ‘ ɪc GPEG ∫ƒbCG Ée :âdÉ≤a º∏°Sh ¬«∏Y ˆG ≈∏°U ?Qó≤dG á∏«d â≤aGh hCG Qó≤dG á∏«d âª∏Y Ö– ƒ``Ø` Y ∂`` `fEG º``¡` ∏` dG :‹ƒb" :∫É`` `b ô°ùîJ ¿CG ∑É``jEÉ`a .."»æY ∞YÉa ƒØ©dG ,∂jój ÚH øe â∏ØJ ¿CG hCG ,á∏«∏dG √òg áë°üdG ᪩æH ∂«∏Y ˆG º©fCG ób âfCGh √òg ∑GQOEGh AÉ``≤`Ñ`dG á``ª`©`fh ,á``«`aÉ``©`dGh !á«dɨdG ‹É«∏dG Ée ∞µà©J ¿CG ;kÉ°†jCG ∂d Öëà°ùo jh q k «Ñ°S ∂dP ¤EG â©£à°SG ,∂HôH ƒ∏îàa ,Ó ∂àbh π¨à°ùJh ,É«fódG πZÉ°ûe øY ó©ÑJh ,AÉYOh ôcP øe ∑’ƒe øe ∂Hô≤j ɪ«a ,ΩÓ©dG ∂∏ª∏d IÉLÉæeh ,¿BGô≤∏d IAGôbh .ΩÉàÿG ø°ùM ¬dGDƒ°Sh »NCG ∂«∏Y :¿É°†eQ πMôj ¿CG πÑbh ábó°U êGô``NEÉ`H ∑ô¡°T ºàîJ ¿CG kÉ°†jCG Ée ôصJh ,∂eÉ«°U ô¡£J É¡Ña ,ô£ØdG ó°ùJh ,∂``eÉ``jCG ‘ π∏Nh π``dR øe π°üM ,ó«©dG Ωƒj ‘ Úµ°ùe hCG Ò≤a áYƒL É¡H Ωƒ«dG ∂``dP ‘ ¢SÉædG ∫GDƒ`°`S ø``Y ∞µàa .ôZC’G ¿É≤JEG ‘ ó¡àŒ ¿CG kÉ`°`†`jCG ∂«∏Yh ∂dP ó``©`H º``à`¡`J ¿CGh ,¬`` eÉ`` “EGh π``ª`©`dG ∞∏°ùdG ¿Éc ɪc √OQ øe ±ÉîJh ,¬dƒÑ≤H - ÖdÉW »HCG øH »∏Y ∫Éb óbh ;ídÉ°üdG πª©dG ∫ƒÑ≤d Gƒ``fƒ``c :- ¬æY ˆG »°VQ Gƒ©ª°ùJ ⁄CG ,πª©dÉH ºµæe kÉeɪàgG ó°TCG o s πo Ñs ≤n àn jn ɉ n s pEG} :πLh õY ˆG ∫ƒb ¤EG ˆG .|nÚ≤p às o ŸGr nø pe :ˆG ¬``ª`MQ QÉ``æ` jO ø``H ∂``dÉ``e ∫É`` bh øe ó°TCG πÑ≤àoj ’CG πª©dG ≈∏Y ±ƒÿG" ."πª©dG :ˆG ¬ªMQ ó«ÑY øH ádÉ°†a ∫É``bh áæ°ùM »æe πÑ≤J ˆG ¿CG º∏YCG ÊCG ƒd" Éeh É«fódG øe ‹EG Ö``MCG ¿Éµd ;Ió``MGh

‹ : Aɪ∏©dG ¢†©Ñd π«b o Ö∏WG : ∫É≤a , Ò¨°U ∫GDƒ`°``S

kGÒ¨°U Ó k LQ ¬d

kGôFGR Éæ∏Ñ≤à°SG ΩÉjCG øe ≈°†e ɪ«a Ωƒ«dG øëf É``gh ,kGõ``jõ``Y kÉØ«°Vh ,kÉ`Áô``c Gòg ƒ``g É``g ,¬``©` jOƒ``J ø``e Ú``°`Sƒ``b ÜÉ`` b ,√QÉØ°SCG …ƒ£jh ,¬eÉ«N ™ªéj ∞«°†dG á«ëàH Éæd ìƒ∏jh ,¬dÉMQh ¬à©àeCG πªëjh .ΩÉjCG ó©H πMÒ°Sh ,´GOƒdG óbh ,∞``«` °` †` dG Gò`` g É``æ` Y π``MÒ``°` S øe AÉ``°`SCGh ,ø°ùMCG ø``e ¬«a Éæe ø°ùMCG √ÉæYOhCG Éà Éæ«∏Y hCG Éæd ógÉ°T ƒgh ,AÉ°SCG º¡eÉ«°üH øjôª°ûª∏d ógÉ°T ,∫ɪYCG øe ≈∏Yh ,º``¡` fÉ``°` ù` MEGh º``gô``Hh ,º``¡` eÉ``«` bh º¡ë°Th ,º¡°VGôYEGh º¡à∏بH øjô°ü≤ŸG Iôe ¬cQóæ°S πg …Qóf ’h ,º¡fÉ«°üYh ,äGò∏dG ΩOÉg ¬æ«Hh Éææ«H ∫ƒëj ΩCG iôNCG .äÉYɪ÷G ¥ôØeh ܃∏b ¿EG ..Òî∏d ÖëŸG ñC’G É``¡`jCG ,™£≤ààd ¿É°†eQ ¥Gô``a ≈∏Y ÚbOÉ°üdG ™ªà°ùædh ,≥aóJ ´ƒeódÉH ÚÑëŸG ¿ƒ«Yh Éæd ∞°üj - ˆG ¬ªMQ - Ö``LQ ø``HG ¤EG ô¡°T Éj" :∫ƒ≤«a ¬bGôah ¿É°†eQ ´GOh ,≥aq óJ Ú``Ñ`ë`ŸG ´ƒ`` eO ,≥``aq ô``J ¿É``°`†`eQ ≈°ùY ,≥``≤q `°`û`J ¥Gô``Ø` dG ⁄CG ø``e º¡Hƒ∏b Ée ¥ƒ°ûdG QÉ``f ø``e ÅØ£J ´GOƒ``∏`d á``Ø`bh ™bôJ ´Ó`` bEGh áHƒJ áYÉ°S ≈°ùY ,¥ô`` MCG øe ™£≤æe ≈°ùY ,¥ôq îJ Ée ΩÉ«°üdG øe QGRhC’G Ò°SCG ≈°ùY ,≥ë∏j ÚdƒÑ≤ŸG ÖcQ ."≥à©oj QÉædG ÖLƒà°SG øe ≈°ùY ,≥∏£oj ôw e π``«`Mô``dGh ¿É``°`†`eQ É``j πMΰS ¿ƒÑµ°ùjh ¬«∏Y ¿ƒµÑj ,Ú◊É°üdG ≈∏Y º¡°ù«fCG ƒ``g ¿É``c ó≤a ;QGõ``¨` dG ´ƒ``eó``dG ⪰Sh ,º¡°SƒØf âØ°U ¬Hh ,º¡°ù«∏Lh .¬«∏Y GƒµÑj ¿CG º¡d ≥s ëa o ,º¡bÓNCG ∞b ¿É°†eQ πMôj ¿CG πÑb ..»``NCG ,áÑ°SÉëª∏d á``bOÉ``°`U á``Ø` bh ∂°ùØf ™``e iôJ É``j :∂°ùØf ∫É``°` SCGh ,∂``dÉ``M π``eCÉ`Jh ‘ ΩCG áæ÷G ‘ ¿ƒcCÉ°S ø``jCG ¿B’G âe ƒd ΩCG ¿É°†eQ ‘ ‹ ôØZo πg iôJ Éj ?QÉædG ?äô°ùNh âÑN ,ô¡°ûdG Gòg ‘ äô°üb ób âæc ¿EÉa q øe ∂Hô≤j ɪ«a ¬∏¨à°ùJ ⁄h âWôa hCG ∑QGóàd IÒ``NCG á°Uôa ∂jó∏a ;∑’ƒ``e ,øjõFÉØdG QÉ£≤H ≥ë∏J ≈àM ,äÉ``a É``e ∫Ó¨à°SG ≈``∏`Y ¢``Uô``– ¿CG ∂`` dP ø`` eh

:ˆG ¬ªMQ áæ««Y øH ¿É«Ø°S ∫Éb

Gƒ°ûMƒà°ùJ ’h ,≥◊G πÑo °So Gƒµ∏°SG q øe É¡∏gCG á∏b

‫ﻣﻊ ﺍﻟﻘـﺮﺁﻥ‬

Oƒ¡«dG ±ƒjR ∞°ûµj ¿BGô≤dG ˆG ∫ƒ°SQ ¤EG …Oƒ¡«dG È◊G ÖgPh ôµH É``HCG ¬«dEG ƒµ°ûj ,º∏°Sh ¬«∏Y ˆG ≈∏°U .¬æY ˆG »°VQ ób ô``µ`H É`` HCG ¿EG ,º``°`SÉ``≤`dG É`` HCG É``j :∫É`` b ,»¡Lh ≈``∏` Y »``æ` ª` £`n `dn h ,»`q ` `n∏` ` Yn ió`` à` `YG .Ωƒ∏¶e »w eq P ÉfCGh ,ÊÉeOCGh º∏°Sh ¬«∏Y ˆG ≈∏°U »ÑædG ≈Yóà°SG â«eOCGh È◊G ⪣d GPÉŸ :¬dCÉ°Sh ,ôµH ÉHCG ?¬¡Lh ˆG º``à`°`T ó``≤`d :ˆG ∫ƒ``°` SQ É``j :∫É`` b Oƒ¡«dG ¿CGh Ò``≤`a ˆG ¿CG º`` YRh ,»``eÉ``eCG IÒ¨dG »``æ`Jò``NCGh ,»æÑ°†ZCÉa ,¬æe ≈``æ`ZCG .¬àª£∏a ,ˆ ∫Éb ób ¿ƒµj ¿CG …Oƒ¡«dG È◊G ôµfCÉa ¿CGh ,kÉÄ«°T ∫Éb Ée ¬fCG ¿ÉÁC’G ∞∏Mh ,kÉÄ«°T !!¬«∏Y Üòc ôµH ÉHCG ±GôëfG áHPɵdG ¿ÉÁC’G ∞∏Mh ÜòµdGh ≈àM ,ájOƒ¡«dG á«°ùØædG ‘ π«°UCG Qòéàe .º¡JÉeÉNÉMh ºgQÉÑMCG óæY ¥ó°üH ó¡°ûJ á«fBGôb ájBG ˆG ∫õfCG óbh …Oƒ¡«dG È◊G Üòq µJh ,≥jó°üdG ôµH »HCG ∫ƒb ˆG ™ª°S ó≤d} :¤É©J ∫Éb .¬eÓc ‘ ,AÉ«æZCG øëfh Ò≤a ˆG ¿EG Gƒ``dÉ``b ø``jò``dG Ò¨H AÉ``«`Ñ`fC’G º¡∏àbh ,Gƒ``dÉ``b É``e Öàµæ°S ∫BG) |≥``jô``◊G ÜGò``Y Gƒ`` bhP ∫ƒ``≤`fh ,≥``M .(181 :¿GôªY ,π«°üØàdÉH Oƒ¡«dG øY çqó– ¿BGô≤dG ¢ùeCÉH ø``ë` fh .º``¡`«`∏`Y Ú``ª`∏`°`ù`ŸG ±ôq ` ` Yh ô£ÿG ôgɶe ≈∏Y ±ƒbƒdG ¤EG áLÉ◊G ¿GƒdCGh Qƒ°U ≈∏Yh ,…Oƒ¡«dG ±Gô``ë`f’Gh ’EG ∂``dP ≥≤ëf ø``dh ,á``jOƒ``¡`«`dG IhGó``©` dG ¬ª¡a ø°ùMh ,¿BGô≤dG ≈∏Y »YGƒdG ∫ÉÑbE’ÉH .√ôHóJh Oƒ¡«dG ø``e É``æ`eƒ``b »``æ`H É``fQòq ` M º``ch AGOƒ°ùdG áÑbÉ©dG º¡d É``fô``cPh ,Ú``eô``é`ŸG ,º¡©e Ió`` gÉ`` ©` `ŸG ™`` «` bƒ`` Jh º``¡` à` ◊É``°` ü` Ÿ »æH øµd ,º¡©e ΩƒªëŸG ´QÉ°ùàŸG ™«Ñ£àdGh GƒÑ«éà°ùj ⁄h ,ôjòëàdG Gƒ©ª°ùj ⁄ Éæeƒb .áë«°üæ∏d k ÉŸ ÉbGó°üe ¤GƒàJ çGó``MC’G »g Égh ,Oƒ¡«dG øY ¿BGô≤dG ¬æ«q H ÉŸ kÉbGó°üeh ,√Éæ∏b ,ºgôµeh º``gô``eBÉ`Jh Oƒ¡©dG º¡°†≤f ø``Y ¿hOƒ©j π``gh ?Éæeƒb ƒæH ß≤«à°ùj π¡a ‘ º¡jójCG ¿ƒ≤Ñj ΩCG ?¬æe ¿ƒª∏q ©àj ¿BGô≤∏d ?äôŸhCG IOÉ«≤H "ájOƒ¡«dG »YÉaC’G ôëL" !!¿ƒª∏©j ’ º¡fEÉa »eƒb ógG º¡∏dG

…ódÉÿG ìÓ°U .O ΩGƒ`` `bC’Gh ܃``©`°`û`dG Ì`` cCG ø``e Oƒ``¡`«`dG ,kÉ` `aGô`` ë` `fGh Ak Gƒ`` `à` ` dGh ,kÉ` `Ñ` `YÓ`` Jh Ó`k ` jÉ`` – k «∏°†Jh "á棫°T" º``gó``æ`Yh ,kÉ` YGó``Nh Ó .º¡dÉبà°SGh øjôNB’G ´GóN ‘ áÑ«éY á«bô°ûdGh á«Hô¨dG ܃©°û∏d ¿Éc GPEGh ¿CG - á«Hô¨dG á«fGô°üædG ܃©°ûdG äGòdÉHh∂∏“ ’ É¡fC’ ;ájOƒ¡«dG ºYGõŸÉH ´óîæJ ;ábOÉ°üdG á``aô``©` ŸGh ,á``jOÉ``¡` dG IÒ``°`ü`Ñ`dG ´óîæf ¿CG Úª∏°ùŸG øëf Éæd Rƒéj ’ ¬fEÉa »∏£æJ ¿CGh ,º¡ªYGõe ¥ó°üf ¿CGh ,Oƒ¡«dÉH .º¡Ñ«Y’CG Éæ«∏Y Éæ«∏Y º©fCG ˆG ¿C’ ,∂dP Éæd Rƒéj ’ ió¡dGh Qƒà°SódGh IÉ«◊G ÜÉàc ,¿BGô≤dÉH ,A»°T πc ¿BGô``≤`dG ‘ Éæd Ú`q `Hh ,™jô°ûàdGh ¬∏©L ¬fCG ∂dP øeh ,A»°T πµd kÉfÉ«ÑJ ¬∏©Lh á«∏≤©dGh ,Ió≤©ŸG ájOƒ¡«dG á«°ùØæ∏d kÉfÉ«ÑJ ájOƒ¡«dG á©«Ñ£dGh ,á«∏©à°ùŸG ájOƒ¡«dG .∫hPôŸG …Oƒ¡«dG ΩGôLE’Gh ,áaôëæŸG ¿BGô≤dG ≈``∏`Y π``Ñ`≤`fo ¿CG Éæ«∏Y Ö``é`jh ,ºq¡ØJh ôHóàH √CGô≤f ¿CGh ,IÒ°üHh »YƒH AGó`` ` YC’G A’Dƒ` ` `g ≈``∏` Y ¬``æ` e ±ô``©` à` f ¿CGh .AGódC’G πeÉ©àdG ‘ AÉ«cPCG áHÉë°üdG ¿Éc ºch "Gƒ£∏°S" º``¡` fC’ ,á``æ`jó``ŸG ‘ Oƒ``¡`«`dG ™``e º¡d ∞°ûµa ,áØ°TɵdG ¿BGô≤dG QGƒ``fCG º¡«∏Y á©«Ñ£dG ‘ "ΩÓ¶dG ÖjOGô°S" ¿BGô``≤` dG ,º¡H áHÉë°üdG ´óîæj ⁄ Gò¡dh ,ájOƒ¡«dG º¡©e Gƒ``∏`eÉ``©`Jh ,º``¡` eÉ``eCG GƒØ©°†j ⁄h .áæ£ah ᪵ëH ˆG »``°` VQ ≥``jó``°`ü`dG ô``µ`H ƒ`` HCG ≈``≤`à`dG QÉѵdG Oƒ¡«dG QÉ``Ñ`MCG ø``e kGÈ``M kÉ`eƒ``j ¬æY ´ÉÑJGh ˆÉH ¿É``ÁE’G ¤EG √É``YOh ,áæjóŸG ‘ .º∏°Sh ¬«∏Y ˆG ≈∏°U »ÑædG áMÉbƒH …Oƒ``¡` «` dG È`` ◊G ¬``«`∏`Y Os ô`` a Ö∏£fh ˆÉ``H øeDƒf GPÉ``Ÿ :¬``d ∫É``bh ,ôØch ‘ ø``ë`fh !¬``«` dEG á``LÉ``ë`H Éæ°ùd É``æ` fEG ?¬``æ`e Éæe Ö∏£j ¬``fC’ Éæ«dEG Ò≤a ƒg !¬æY ≈æZ ,¬«dEG êÉàfi ¬``fC’ ,kÉ°Vôb ∫É``ŸG ¬°Vô≤f ¿CG ¢Vô≤dG Ωqó≤f ÉæfC’ ,AÉ«æZCG ÉæfEÉa øëf ÉeCG !!ˆ √òg øe ¬æY ˆG »°VQ ôµH ƒHCG Ö°†Z ,¬Øq c ™`` aQh ,Iô``aÉ``µ` dG á``jOƒ``¡`«`dG á``MÉ``bƒ``dG ¬Lh ¤EG Iójó°Th ájƒb "᪣d" ¬``Lhh q ΩódG ∫É°Sh ,√ÉeOCÉa ;ôaɵdG …Oƒ¡«dG È◊G ..kGójó°T kÉ«°SÉb kÉeÓc ¬©ª°SCGh ,¬¡Lh øe

¬©ª°ùj ⁄ kÉãjóM ˆG ¬ªMQ áÑ©°ûd GhôcP

ÊEG : ∫ƒ≤j ¿Éch ! √ÉfõMGh : ∫ƒ≤j π©éa ,

¢VôeCÉa »æJƒØ«a åjó◊G ôcPC’


8

(1349) Oó©dG - (17) áæ°ùdG - Ω ( 2010) ∫ƒ∏jCG (7) ¿É°†eQ (28) AÉKÓãdG

∫ƒ°SôdG äGõé©e ¬«∏Y ˆG ≈∏°U ∫ƒ°SôdG ≈∏Y πÑbCGh »HGôYC’G ..¬«∏LQh ¬jój πÑq ≤j º∏°Sh ¬bQÉa É``eó``æ` Y ´ò`` `÷G Ú``æ` M kÉ` °` †` jCGh ..áHÉë°üdG ¬d ¬©æ°U Èæe ≈∏Y Ö£Nh ≈∏°U ∫ƒ°Sô∏d ¬ÑMÉ°U πª÷G iƒµ°Th ..º∏°Sh ¬«∏Y ˆG ¿PEÉH ≈°VôŸG AÉØ°T øe ÒãµdG ÉgÒZh √QÉÑNEGh ...¬«∏Y ôé°ûdGh ôé◊G ΩÓ°Sh ,ˆG ó©H âKóM »àdG á«Ñ«¨dG QƒeC’G øe ÒãµdÉH ÈNCG ó``≤`a ..º``∏`°`Sh ¬«∏Y ˆG ≈∏°U ¬``JÉ``ah ¿ƒµà°S É¡fCG áªWÉa ¬àæHG á«dɨdG áÑ«Ñ◊G ..∫Éb ɪc ¿Éch ,¬H kÉbƒ◊ ¬∏gCG ∫hCG »°VQ ¿ÉØY øH ¿ÉªãY øY ∫Éb ÉeóæYh ≈∏Y ;á``æ`÷É``H √ô``°`u `û`Hh ¬``d íàaG" :¬``æ`Y ˆG ˆh) ¬æY ÈNCG Ée çóMh ..." ¬Ñ«°üJ iƒ∏H ∫ƒ°SôdG ¬æY ∫É``b …ò``dG ¿ÉªãY iPBG øe Qq O ó©H ™æ°U Ée ¿ÉªãY q ô°V Ée" :Iô°ù©dG Ωƒj ¬ªà°Th ¬Ñs °Sh á∏WÉH Qƒ``eCÉ`H ¬ª¡JGh" Ωƒ«dG ‘ º∏q µJ øe πµd OÉ°UôŸÉH ˆÉ``a ..QÉ¡f π«d .(..≥M ÒZ øe áHÉë°üdG ¬«a ¿ƒ``µ` J ø``eR ø``Y È`` NCG ¬`` fCG É``¡`æ`eh ,∫ÉLôdÉH äÉ¡Ñq °ûàe äÉjQÉY äÉ«°SÉc AÉ°ùædG ;¢`` `VQC’G π`` gCG ó``æ`Y ¿B’G çó``ë` j É``e Gò`` gh ,∫ÉLôdG óæY IÒ``¨`dGh IAhô`` ŸG âYÉ°V ó≤a äÉ©Ñq ààe äÉjQÉY äÉ«°SÉc ºgDhÉ°ùf âLôîa áª∏°ùŸG õ«q “ ór ©J º∏a ..øjódG AGó``YCG ≥n «©f ...ÉgÒZ øe ¿hOGOõj »ÑædG ´ÉÑJCGh ¿ƒª∏°ùŸG ∫GRÉeh ,Gòg º¡àbh ‘ ¬JGAƒÑf â≤≤q – ɪ∏c ¬d kÉÑM AÉ°T ;ΩÓ``°`SEÓ`d áÑ∏¨dG ¿CG kÉæ«≤j ¿hOGOõ`` jh …CG :…OÉæj º¡dÉM ¿É°ùdh ..GƒHCG ΩCG ºgAGóYCG Am É¡H …CGh ..ˆG ∫ƒ``°`SQ É``j É¡«a â``fCG ám ª¶Y ∑Qƒfh ∂dɪL ¿hôj º¡æ«H âæc ..¬«a âfCG ∑ÉjDhôH º¡æ«YCG πëàµJ ..kÉ≤°ûY ¿hOGOõ`` jh âààØJ óbh ¿B’G Ú≤°TÉ©∏d øneh ..QÉ¡f π«d ..¥ƒ°ûdG ôªL ôM øe ºgOÉÑcCG q ⁄ Gò``µ`gh kÉ≤°ûY ô°ûÑdG ï``jQÉ``J ô£°ùj ...kGóªfi móªfi ÜÉë°UCG Öëc kÉÑMh ...ìÉÑ°üdG ∂∏ŸG ∑QOCGh ...∂jódG ìÉ°U ..ìÉÑŸG ΩÓµdG øY ∫ÉeQ â൰Sh

..πLQ áĪKÓK ¬àcÈH ΩÉ©£dG ÒãµJ ;¬JGõé©e øeh ¬«∏Y ˆG ≈∏°U ∫ƒ°SôdG º©WCG å«M ,¬FÉYOh k LQ Ú©Ñ°ùdG hCG ÚfɪãdG ÜQÉ≤j Ée º∏°Sh Ó ôeCGh É``¡`H A»``L å``«`M ;Ò``©`°`T ø``e kÉ` °` UGô``bCG .. qâØJo ¿CG ËôµdG ∫ƒ°SôdG ∞dCG º©WCG å«M ;¥óæÿG Ωƒj çóM Éeh ..¥ÉæYh Ò©°T øe ´É°U øe πLQ ÒãµJ øY QÉÑNC’G øe ÒãµdG ÉgÒZh ´nójn ’ ∂``dP π``ch ..¢``SÉ``æ`dG ΩÉ``©` WEGh ΩÉ©£dG ˆG ≈���°U ¬JƒÑf ‘ ∂°ûj ¿CÉ` H ó``MC’ ’k É``› ≈∏Y È`q `µ` Jh É``°`ü`Y ø``e π`` ch ..º``∏` °` Sh ¬``«`∏`Y äGõé©e ΩÉ``eCG èé◊G ™n `°``n Vhn h ,¬dƒ°SQh ˆG øjôb ’EG ƒg Ée ;º∏°Sh ¬«∏Y ˆG ≈∏°U »ÑædG ..á«°ü©ŸG ‘ √ƒNCGh ¿É£«°ûdG ¬JGõé©e ø``e Ò``ã`µ`dG Ò``ã`µ`dG ∑É``æ` gh É¡H ˆG √ó`` `jq CG »``à`dG º``∏`°`Sh ¬«∏Y ˆG ≈∏°U Ak É¡H É``«` fó``dG OGOõ`` à` `dh ..∫Ó`q `°` †` dG á``jGó``¡` d »ÑædG Gò¡d kÉ≤°ûY Oƒ``Lƒ``dG OGOõ``jh ,¬dɪéH ..É¡æeh ..ìGhQC’Gh ܃∏≤dG ‘ øµ°S …ò``dG ˆG ’EG ¬``dEG ’ ¿CÉ`H É¡JOÉ¡°Th Iôé°ûdG ΩÓ``c »HGôYCG Ö∏W ÉeóæY ;ˆG ∫ƒ°SQ kGóªfi ¿CGh »ÑædG ôeCÉa ,º∏°ùj ≈àM á``jBG ˆG ∫ƒ°SQ øe …OGƒdG ÅWÉ°ûH Ik ôé°T º∏°Sh ¬«∏Y ˆG ≈∏°U øeBÉa ,kÉ≤°T ¢``VQC’G ≥°ûJ â∏ÑbCÉa ,»``JCÉ`J ¿CG

¬ªMQ …QƒãdG ¿É«Ø°S ∫É``b l ¢†FGôØdG ó©H πªY ¢ù«d : ˆG

º∏©dG Ö∏W øe π°†aCG

πgCG ô``eCG ¤EG ôXÉædGh ,|¿ƒ¶aÉ◊ ¬d É``fEGh o ¿Er Gh ,ΩÓ°SEÓd áÑ∏¨dG ¿CG ∑Qó``j É«fódG Ìc ∂°ù“ øe ¬LƒH É«fódG âª∏XCGh ..¿hOÉ©ŸG .øjódÉH ;º∏°Sh ¬«∏Y ˆG ≈∏°U ¬JGõé©e ø``eh å«M ,¢ùª°ûdG ¢``SÉ``Ñ`ë`fGh ,ô``ª`≤`dG ¥É``≤`°`û`fG ¿CG º∏°Sh ¬«∏Y ˆG ≈∏°U »ÑædG s áµe πgCG ∫CÉ°S ÚJôe ôª≤dG ¥É≤°ûfG º``gGQCÉ`a ..á``jBG º¡jôj ¬dƒb ∫õ`` fh ,ɪ¡æ«H AGô`` M π``Ñ`L GhCGQ ≈``à`M q ,|..ôª≤dG ≥°ûfGh áYÉ°ùdG âHÎbG} :¤É©J ˆG ∫ƒ°SôH …ô``°`SoCG É``Ÿ ¬``fCG kÉ°†jCG …hQh áeÓ©dÉH ¬eƒb ÈNCGh º∏°Sh ¬«∏Y ˆG ≈∏°U :∫Éb ?A»`` Œ ≈``à`e :Gƒ``dÉ``b ;Ò``©` dG ‘ »``à`dG âaô°TCG Ωƒ«dG ∂dP ¿Éc ɪ∏a ..AÉ``©`HQC’G Ωƒj q ó``bh ¿hô¶æj ¢ûjôb ,ÅŒ ⁄h QÉ¡ædG ¤h ójõa ,º∏°Sh ¬«∏Y ˆG ≈∏°U ˆG ∫ƒ°SQ ÉYóa ...¢ùª°ûdG ¬«∏Y â°ùÑ oMh áYÉ°S QÉ¡ædG ‘ ¬d ÚH øe AÉ``ŸG ™Ñr f kÉ°†jCG ¬JGõé©e ø``eh ‘ â``fÉ``M ó``≤`a ..¬``à`cÈ``H √Ò``ã`µ`Jh ¬``©`HÉ``°`UCG ¢SÉædG ¢ùªàdGh ,ô°ü©dG IÓ°U ΩÉ``jC’G ó``MCG ≈∏°U ˆG ∫ƒ°SQ »JoCÉa ,√hóéj º∏a ,Aƒ°VƒdG ≈∏°U √ó``j ™°Vƒa ,Aƒ°VƒH º∏°Sh ¬«∏Y ˆG ¢SÉædG ô``eCGh ,AÉ``fE’G ∂dP ‘ º∏°Sh ¬«∏Y ˆG ÚH øe ™Ñæj AÉ``ŸG »Fôo a ,¬æe GhDƒ°Vƒàj ¿CG AÉgR GƒfÉch ,kÉ©«ªL ¢SÉædG CÉ°Vƒàa ,¬©HÉ°UCG

«٢٨» ‫ﺃﻟﻒ ﻟﻴﻠﺔ ﻧﻮﺭ‬

‘ »eƒj (28) ájBG ∫ÓX

IQhÉ°ûe áfɪL

n r H An É``Ln rø``en } ôo °ûnr Y ¬o n∏an áp æn °ùn ◊Ép Ón an áp `Än `«u `°`s `ù`dÉ``H An É`` Ln rø`` `en hn É``¡n ` dp É``ãn ` er nCG |¿n ƒªo n∏¶or j ’n ºr ognh Én¡n∏ãr pe ’nq pEG iõn éor j .(160 :ΩÉ©fC’G) ∂`` eô`` cCG É`` e !»`` ` HQ ∂``fÉ``ë` Ñ` °` S »HQ ∂àaôY ɪ∏c !∑AÉ£Y ∫õ``LCGh òNBG ¿CG âÑÑMCGh ,ÌcCG ∂àÑÑMCG ÌcCG »æ∏©éj É``e ᪫¶©dG ∂JÉØ°U ø``e .∑óæY kÉ◊É°U kGóÑY âaôY ¿CG ó©H ÌcCG êÉàMCG GPÉe ∞YÉ°†J ∂``fCGh ,Iô°û©H áæ°ù◊G ¿CG ∂fCGh IóMGƒH áÄ«°ùdG ¿CGh ..AÉ°ûJ øŸ .º«MQ QƒØZ ójõŸ ’EG »æ©aój ød Gòg ˆGh ,¬fÉ≤JEGh π``ª` ©` dG ‘ ÊÉ``Ø` à` dG ø`` e ∂JÉ°Vôe Ö``∏` W ‘ ¢`` ` UÓ`` ` NE’Gh ,¬H Éæeôµr Jo Ée º«¶Y ≈∏Y ∑ôµ°Th ™e ™«aôdG ≥∏ÿG Gò¡H ≥∏îJCG »∏q ©dh ≈∏Y ≥ëà°ùj Éà »æKCÉa ,kÉ°†jCG ¢SÉædG Ö°†¨dG ‘ ≠``dÉ``HCG ’h ,≥ëà°ùj ø``e ôLC’G »¨àHCGh ,íeÉ°SCÉa CÉ£NCG ø‡ .ÚeôcC’G ΩôcCG Éj ∂fód øe

ô°üb ¤EG á«dÉàdG á∏«∏dG ‘ ∫ÉeQ äOÉY øY á∏«ª÷G É¡à°üb Oô°ùàd OÉà©ŸÉc ∂``∏`ŸG »àdGh º∏°Sh ¬«∏Y ˆG ≈∏°U ËôµdG ∫ƒ°SôdG …hΰS á∏«∏dG √òg ‘h ,É¡JÉjÉ¡f ‘ âë°VCG ≈∏°U ¬«s Ñf É¡H ˆG óqjCG »àdG äGõé©ŸG ∂∏ª∏d º¡JG øe Èch r º∏X ¿É«Ñd ;º∏°Sh ¬«∏Y ˆG ¿CGh ,ÜòµdÉH º∏°Sh ¬«∏Y ˆG ≈∏°U ∫n ƒ°SôdG ..ôë°S ƒg ɉEGh ˆG óæY øe ¢ù«d ¬H AÉL Ée …òdG º∏°Sh ¬«∏Y ˆG ≈∏°U ˆG ∫ƒ°SQ É°TÉMh :âdÉbh ..kGQƒf É«fódG CÓe …CGô`` dG hP ó``«`©`°`ù`dG ∂``∏` ŸG É``¡` jCG »``æ`¨`∏`H ...ó«°TôdG ;ô°ûÑdG ¤EG π``°`Sô``dG ˆG π``°` SQCG ÉeóæY ¿ƒµJ ’ »àdG äGõé©ŸÉH ≈ªq °ùj Ée º¡©e π°SQCG øe ¿ƒ∏°Sôe º¡fCG ¿É«Ñd ;á°UÉN AÉ«ÑfCÓd ’EG ƒg ɉEGh ,kGôë°S ¢ù«d º¡©e Ée ¿CGh ,ˆG óæY w º¡fCGh AÉ«ÑfC’G ¥ó°U ≈∏Y ∫ó«d ;ˆG øe ≥M »g Iõé©ŸGh ..º¡eGƒbCG ¤EG ˆG øe ¿ƒ∏°Sôe Ée ¿ƒµ«a ,¬∏ãà ¿É«JE’G øY ô°ûÑdG õé©j Ée ¿ƒ©«£à°ùj ’ ¢SÉæ∏d kGõé©e »ÑædG ¬H »JCÉj ...kÉ©«ªL Gƒ©ªàLG ƒdh ¬∏ãà ¿É«JE’G ˆG ≈∏°U Ëô``µ`dG ∫ƒ°Sô∏d áÑ°ùædÉHh »àdG iÈ``µ` dG ¬``Jõ``é`©`e ¿EÉ` `a ;º``∏`°`Sh ¬``«`∏`Y ,"ËôµdG ¿BGô≤dG" »g ô°ûÑdG äõéYCGh äô¡HCG ËôµdG ¬``dƒ``°`SQ ¤EG √É`` MhCG ,ˆG ΩÓ``c ƒ``¡`a ¬ahôëH õé©e ƒ``gh ,º∏°Sh ¬«∏Y ˆG ≈∏°U ܃«¨dG QÉÑNCGh ,¬«fÉ©eh ,¬Ñ«cGôJh ,¬Jɪ∏ch ¬fCG ɪc ..È``NCG ɪc âfɵa ,¬«a äOQh »àdG á«∏≤©dG Qƒ``eC’Gh á«Yô°ûdG ΩɵMC’ÉH õé©e :¤É©J ˆG ∫É≤a ,É¡∏ãà ô°ûÑ∏d πnÑbp ’ »àdG ¿CG ≈∏Y ø`t `÷Gh ¢`o `ù` fE’G ⩪àLG øÄd π`r `bo } ƒdh ¬∏ãà ¿ƒJCÉj ’ ¿BGô≤dG Gòg πãà GƒJCÉj ƒ¡a ∂dòdh ,|GÒ``¡`X ¢†©Ñd º¡°†©H ¿É``c l ¿CG óMCG ™«£à°ùj ’ ,¤É©J ˆG øe ®ƒØfi ΩGƒbC’G ¢†©H â∏©a ɪc ∫qóÑj hCG ¬«a Ò¨j q Öàµ∏d º¡Øjô– ‘ º¡FÉ«ÑfCG ™``e iô`` NC’G ¤É©J ˆG ó¡©J ó``bh ..º¡«∏Y â``dõ``fCG »àdG ôcr òu dG Éædõq f øëf É``fEG} :∫Éb å«M ,¬¶ØëH

â¶ØM : ˆG ¬ªMQ »©aÉ°ûdG ∫Éb

â¶ØMh , Úæ°S ™Ñ°S øHG ÉfCGh ¿BGô≤dG

Úæ°S ô°ûY øHG ÉfCGh CÉWƒŸG

(28) IQƒé¡e °S É¡æY ˆG »`` °` `VQ á``°` û` FÉ``Y ø`` Y ¬«∏Y ˆG ≈``∏`°`U »``Ñ`æ`dG ¿É``c :â``dÉ``b :√Oƒé°Sh ¬``Yƒ``cQ ‘ ∫ƒ``≤` j º``∏`°`Sh º¡∏dG ,∑óªëHh ÉæHQ º¡∏dG ∂fÉëÑ°S .¬«∏Y ≥Øàe .‹ ôØZG

?..ƒd ∂jCGQ Ée

ÚH á``Ø`«`Ø`N á``≤` HÉ``°` ù` e â``ª` ¶` f hCG á©LGôŸ IÒѵdG á∏FÉ©dG ∫É``Ø`WCG â°ü°üNh ,¿BGô``≤` dG ø``e Qró` b ßØM .º¡æe øjõ«ªª∏d ᪫b IõFÉL

:ˆG ¬``ª``MQ …Qƒ``ã``dG ¿É«Ø°S ∫É``b o `NCG ÊCG äOOh o ºK , √ò``g »∏©f äò`` o óMCG »æaô©j ’ ; âÄ°T å«M â°ù∏L


9

(1333) Oó©dG - (17) áæ°ùdG - Ω ( 2010) ∫ƒ∏jC (1349) ÜBG (22) G (7)¿É°†eQ ¿É°†eQ(12) (28)óMC AÉKÓãdG ’G

ICGôŸG á«fÉ°†eôdG ΩÓ°SE’G ‘ ICGôŸG øY GƒdÉb

(ô°UÉ©e »°ùfôa ʃfÉbh ôµØe) QGRGƒH π«°SQÉe (ájhÉ°ùàe ¬Ñ°T) á≤jô£H º¡∏eÉ©jh AGƒ°ùdG ≈∏Y AÉ°ùædGh ∫ÉLôdG ÖWÉîj ΩÓ°SE’G ¿EG ™jô°ûàdG Ωó≤jh ,ájɪ◊G »g Iõ«ªàe ájÉZ ¤EG ΩÉY πµ°ûH á«eÓ°SE’G á©jô°ûdG ±ó¡Jh ¿BGô≤dÉa .É¡fɪ°†H kGójó°T kÉeɪàgG …óÑjh ¥ƒ≤M øe É¡d ɪY á≤«bO äÉØjô©J ICGôª∏d á«≤∏N ó°TG Éeƒ¡Øe ÓNOCG óbh ,∞£Yh ≥aQh ∫ó©H ICGôŸG á∏eÉ©e ≈∏Y ¿É°†ëj áæ°ùdGh á«fƒfÉ≤dG äÉMƒª£dG øe GOóY É¡ëæà áæeDƒŸG ™°Vh ™aQ ¤EG GÒNCG É«©°Sh ,êGhõdG øY .çQE’Gh á«°üî°ûdG á°UÉÿG ᫵∏ŸGh ¿ƒfÉ≤dG ΩÉeCG É¡fCG º∏°Sh ¬«∏Y ˆG ≈∏°U óªfi º«dÉ©Jh á«fBGô≤dG º«dÉ©àdG âàÑKCG :kÉ°†jCG ∫É``bh .πµJ ’ »àdG ICGôŸG ¥ƒ≤M ≈ªM á«eÉM (»°ùfôa ¥ô°ûà°ùe) º¨æeQO π«eG ÉeCGh áLhR ÉgPƒØf øe äOôL ób ΩÓ°SE’G ‘ ICGôŸG ¿EG ∫É≤j ¿CG á∏WÉÑdG ºYGõŸG øe ¿CG ¿É°ùfE’G ≈∏©a ,ÉgÉjEG É¡æ©dh ΩÉKB’Gh ܃fòdG Qó°üe ICGôŸG Égó©d á«fGô°üædG ΩòJ ɪc ºµëH ó°ù– ’ ¬«a ICGôŸG ¿Gh Úàe …ƒb ¬«a ‹õæŸG ÜOC’G ¿CG iÒd ¥ô°ûdG ‘ ±ƒ£j ™fÉ°üŸG ‘ ÉæJÓeÉY ó°ù– ’h ,ájQÉ©dG ´QPC’Gh IÒ°ü≤dG ÜÉ«ãdG äGhP ÉfAÉ°ùf IQhô°†dG π¡éj ’h , »MhôdG Ö◊Gh ‹õæŸG Ö◊G π¡é«d »eÓ°SE’G ⁄É©dG øµj ⁄h , ÉfõFÉéYh .…Qò©dG Ö◊Gh á«dÉãŸG á«°ShôØdG øe ¬æY √ÉfòNCG Ée ΩÓ°SE’G (»°ùfôØdG ¢û«÷G ‘ Ω qó≤e) …ΰSÉc …O …Ôg Ée ¿CG π≤f ⁄ ¿CG Úª∏°ùŸG óæY äÉ``Lhõ``dG Oó©J QÉ°†e ‘ GÒãc Gƒ¨dÉH ¢SÉædG ¿EG ∂∏J ¥ô°ûdG ‘ ó``dh …ò``dG ƒg äÉ``Lhõ``dG Oó©J ɪa .í«ë°U ÒZ ∂``dP øe ¬«dEG √ƒÑ°ùf ∂∏J âfÉc ¿EG …QOCG â°ùd »æfCG ≈∏Y , É¡Ø«£∏J ¬fCÉ°T øe ¬fG ∫ƒ≤©ŸG πH , áë°VÉØdG πFGPôdG øjòdG ìGƒ°ùdG ᣰSGƒH ΩÓ°SE’ÉH â≤°üdCG ᪰Uh ∂∏J πH ,Üô¨dG ‘ É¡æe ÌcCG πFGPôdG ÉŸ »ë£°ùdG º«ª©àdG Gòg ’ƒd ¬«a â«ÑãJ ÒZ øe kÉeÉY ¬fƒ∏©é«a Oôa ‘ kGôeCG ¿hôj ,áeCG πc ‘ IOƒLƒe áë°VÉØdG πFGPôdG ¿CG ™bGƒdGh .º¡JÉØdDƒe ¬H ¿hCÓÁ ÉÄ«°T GhóLh »ÑædG ¿C’ ;¬©ªLCÉH ¥ô°ûdG ‘ åëj ɇ ÌcCG ÚdôHh ¿óædh ¢ùjQÉH ‘ É¡æe ™≤j ó≤dh .áØ«ØÿG ܃fòdG øe Égó©j ⁄h É¡Áô– ‘ ≠dÉH º∏°Sh ¬«∏Y ˆG ≈∏°U Úª∏°ùŸG óæY êGhõdG ó≤Y ¿CG º¡dƒb ìOÉØdG ƒ∏¨dGh í°VÉØdG CÉ£ÿG øe :kÉ°†jCG ∫Ébh ∫ƒîj ó≤©dG ∂dP ¿C’ ;É¡Lhõd kÉcƒ∏‡ kÉÄ«°T Ò°üàa ICGô``ŸG ¬«a ´ÉÑJ ó≤Y øY IQÉÑY .á«YɪàL’G áÄ«¡dG ‘ É¡àdõæe AÓYEG É¡fÉ°T øe ájOÉe kÉbƒ≤Mh á«HOCG Ébƒ≤M ICGôª∏d (ô°UÉ©e »µjôeCG ∞dDƒe) âfGQƒjO ∫h iƒq °Sh äÉæÑdG OCGh IOÉY ≈∏Y ≈°†bh... Üô©dG OÓH ‘ ICGôŸG ΩÉ≤e øe ΩÓ°SE’G ™aQ ¿CG É¡≤M øe π©Lh ,‹É``ŸG ∫Ó≤à°S’Gh á«FÉ°†≤dG äGAGô`` LE’G ‘ ICGô`` ŸGh πLôdG ÚH É¡dÉe ‘ ±ô°üàJh ,çôJ ¿CGh ,É¡Ñ°Sɵeh É¡d Éà ßØà– ¿CGh ,∫ÓM πªY πµH π¨à°ûJ ¤EG AÉHB’G øe AÉ°ùædG ∫É≤àfG øe á«∏gÉ÷G ‘ Üô©dG √OÉàYG Ée ≈∏Y ≈°†bh ,AÉ°ûJ ɪc ,ôcòdG Ö«°üf ∞°üf çGÒŸG ‘ ≈ãfC’G Ö«°üf π©Lh ,´Éàe øe º¡d π≤àæj ɪ«a AÉæHC’G .ø¡JOGQEG Ò¨H ø¡LGhR ™æeh : ˆG ¬``ª``MQ º°SÉ≤dG ø``HG ∫É``b

m ¿CG ¤EG åjó◊G Ö∏W ∂dÉà ≈°†aCG o ¬Ñ°ûN ´ÉÑa ¬à«H ∞≤°S ¢†≤f

∂dÉe p ‘ p∂«∏Y áÑLGh IÉcõdG :ÜGƒ÷G hCG ÖgòdG øe ÌcCG hCG ÜÉ°üf p∑óæY ¿Éc GPEG GPEGh ,IÉ``cõ``dG ∫Gƒ`` eCG ø``e ɪgÒZ hCG á°†ØdG Gòµgh ,¢SCÉH Óa ∂fPE p ÉH ∂LhR p p∂æY É¡LôNCG ɪgÒZ hCG p∑ƒNCG hCG p∑ƒHCG ∂æY É¡LôNCG ƒd øH’ IÉ``cõ``dG ™``aO Rƒ``é`jh ,¢``SCÉ` H Ó``a p∂``fPEÉ` H kGõLÉY ¿Éc GPEG êGhõ``dG ‘ ¬d IóYÉ°ùe ∂àNCG .¬àfhDƒe øY øe IÉcõdG π≤f Rƒéj πg :∫GDƒ°ùdG ?ôNBG ¤EG ó∏H ‘ IÉ``cõ``dG ≥``jô``Ø`J π``°` †` aC’G :ÜGƒ```÷G º∏°Sh ¬«∏Y ˆG ≈∏°U »ÑædG ∫ƒ≤d ;∫ÉŸG πfi ºg ¿EÉ` ` a{ :¬``æ` Y ˆG »``°` VQ PÉ``©` e å``jó``M ‘ ¢VÎaG ób ˆG ¿CG º¡ªr ∏p YCÉa ,∂dòd ∑ƒYÉWCG n o `a º¡FÉ«æZCG øe òNDƒJ ábó°U º¡«∏Y ‘ Ot Î` .¬àë°U ≈∏Y ≥Øàe zº¡FGô≤a í°UCG ‘ á«Yô°T áë∏°üŸ π≤ædG Rƒéjh ,∂dP ‘ äOQh IÒ``ã`c á`` dOC’ Aɪ∏©dG ‹ƒ``b ,º¡àLÉM äóà°TG ÜQÉ``bC’ É¡∏≤f πãe ∂``dPh ‘ IGõZ hCG ,º¡Ñ∏W ≈∏Y º¡æ«©J º∏Y áÑ∏W hCG .∂dP ƒëf hCG ,ˆG π«Ñ°S

’k GƒeCG ∞q∏Nh πLQ ‘ƒJ :∫GDƒ°ùdG ¿EGh ?IÉcR ∫GƒeC’G √òg ‘ π¡a ,Ék eÉàjCGh ?É¡Lôîj øªa ∂dòc ¿Éc ≈eÉà«dG ∫GƒeCG ‘ IÉcõdG ÖŒ :ÜGƒ÷G ‘h IQÉéà∏d Iqó`©`ŸG ¢``Vhô``©`dGh Oƒ≤ædG ø``e QɪãdGh ܃Ñ◊G ‘h áªFÉ°ùdG ΩÉ©fC’G ᪫¡H ΩÉàjC’G ‹h ≈∏Yh ,IÉ``cõ``dG É¡«a ÖŒ »àdG º¡d ø``µ`j ⁄ ¿EÉ` `a ,É``¡`à`bh ‘ É``¡`Lô``î`j ¿CG ôeC’G ™aQ ÖLh ≈aƒàŸG ºgódGh á¡L øe ¤ƒàj kÉ`«`dh º¡d Ú©J ≈àM ;᪵ëŸG ¤EG ∂dP ‘ ¬«∏Yh ,º``¡`dGƒ``eCG ¿hDƒ`°`Th º¡fhDƒ°T ìÓ°Uh º¡MÓ°U ¬«a Éà πª©dGh ˆG iƒ≤J ∂n fn ƒdo CÉn °ùr jn hn } :¬fÉëÑ°S ˆG ∫ƒ≤d ;º¡dGƒeCG n °Ur pEG πr bo ≈neÉàn «n dr G ønp Y ¬dƒbh ,|Ò l r Nn ºr ¡o ds ìl Ó »pàds ÉpH ’s pEG º«p p à«n dr G ∫n Éne rGƒHo ôn ≤r Jn ’n hn } :¬fÉëÑ°S ‘ äÉ``jB’Gh ,|o√ós ` °`o `TnCG ≠n ∏o Ñr jn ≈às Mn oø°ùn Mr CGn »`n ` pg º¡dGƒeCG ‘ ∫ƒ◊G Èà©jh .IÒãc ≈æ©ŸG Gòg â∏NO ¬JƒÃ É¡fC’ ;ºgódGh äÉe ÚM øe .º¡µ∏e ‘ »LhR êôîj ¿CG Rƒéj πg :∫GDƒ°ùdG …òdG ƒ``g ¬``fCG Ék ª∏Y ,‹É``e IÉ``cR »æY IÉcõdG AÉ£YEG Rƒéj πgh ?∫ÉŸG ÊÉ£YCG ƒgh É¡LhR É¡æY ≈aƒàŸG »àNCG ø``H’ ?êGhõdG ‘ ôµØjh ôª©dG πÑà≤e ‘ ÜÉ°T

∫ƒ≤j ¿É°†eQ ô°û©dG øe çÓK hCG ¿Éà∏«d â«≤H ˆG ≈∏°U ºµ«q Ñf ¿É``c »àdG ô`` NGhC’G IOÉÑ©dÉH É¡«a ó¡àéj º``∏`°`Sh ¬«∏Y Qó≤dG á∏«d â``fÉ``c É``Ãô``dh ,ô``cò``dGh Gƒ°ùYÉ≤àJ Óa ..∫É«∏dG √ò``g ió``MEG ,ó÷G ó``YGƒ``°`S ø``Y Ghô``ª` °` Th ,É``¡`«`a IOÉÑ©dÉH É``«` fó``dG √ò`` g ‘ Gƒ``Ñ` ©` JGh .¿Éæ÷G ‘ GóZ GƒMÉJÎd ;ΩÉ«≤dGh

‫ﺭﻛﻦ‬ ‫ﺍﻟﻔﺘﻮﻯ‬

É¡«∏Y ÜÉLCG ˆG ¬ªMQ RÉH øH õjõ©dGóÑY ï«°ûdG

¿CG É¡æHG ø``e ô¶àfÉa âë∏°U GPEG ΩC’G ..ádƒLôdG áª∏c ≈æ©e π``µ`H Ó`k ` LQ ¿ƒ``µ`j äóLh ;Aɪ¶©dG ïjQÉJ äCGô≤à°SG GPEG â``fCGh ¬àãq H Ée º¡æe øjÒãµdG ᪶Y ‘ ô°ùdG ¿CG ...áÁƒ≤dG á◊É°üdG ÇOÉÑŸG øe ΩC’G ¬«a ≥ë∏d ¬Ñq M ‘ ¬¡Lh ˆG Ωôc »∏Y ¿Éc Éeh ˆG ≈∏°U ∫ƒ°Sô∏d ¬Jô°UÉæeh ¬«∏Y ¬JÒZh ,¬FÉgOh ¬ª∏M ‘ ájhÉ©e ’h ,º∏°Sh ¬«∏Y ...¬°ùØf áYÉé°T ‘ ÒHõdG øH ˆGóÑY ’h á«Ø°Uh ,ó°SCG âæH áªWÉa QGô°SCG øe kGô°S ’EG . ôµH ≈HCG âæH Aɪ°SCGh ,Ö∏£ŸG óÑY áæHG

ÉæÑdG ΩÉeE’G ™e

É«côJ ‘ á°SGQódG äÉYÉb äÉÑéëŸG ∫ƒNóH ìɪ°ùdG ‘ äÉ``©` eÉ``÷G π``c ¤EG ¬``dÉ``°` SQEG ” …ò`` dG äÉÑdÉ£dG Oô``W Ωó``Y IQhô``°`V ≈∏Y ,É«côJ ø¡fÉeôMh á°SGQódG äÉYÉb øe äÉÑéëŸG ø¡àØdÉfl ÖÑ°ùH º∏©àdG ‘ ø¡≤M ø``e ¿CG Öéj ∂``dP ‘ ™ÑàŸG ¿CGh ,…õ``dG ¿ƒfÉb ¤EG É¡©aQh á©bGƒdÉH ô°†fi ôjô– ¿ƒµj .ádƒÄ°ùŸG äÉ¡÷G ÉfÉ«H Qó`` °` `UCG ó``b ¿É`` ` `LRhCG ¿CG ô``cò``j AÉ°†≤dG QGO ¿CG ’EG ,2008 ΩÉY ∫ÓN É¡HÉ°ûe ΩóY iƒ``Yó``H ¿É``«`Ñ`dG Gò``g â``∏`£`HCG ‹É``©`dG QGó°UEG ‘ ‹É©dG º«∏©àdG ¢ù∏› á«≤MCG .…õdG ¿ƒfÉb ø¡àØdÉîŸ .äGQGô≤dG √òg πãe ‹É©dG º«∏©àdG ¢ù∏› ¿É``«`H ¢``ü`fh ¬ªMQ Ö«°ùŸG ø``H ó«©°S ∫É``b o ‹É«∏dGh ΩÉjC’G πMQC G âæc : ˆG o

óMGƒdG åjó◊G Ö∏W ‘

ä’Éch - π«Ñ°ùdG á«cÎdG zâjQƒ¡ªL{ áØ«ë°U äOÉ``aCG QƒàcódG ‹É©dG º«∏©àdG ¢ù∏› ¢ù«FQ ¿CG kÉfÉ«H Qó`` °` UCG ó``b ,¿É`` ` ` LRhCG É``«`°`V ∞``°`Sƒ``j ójó÷G »°SGQódG ΩÉ©dG AóH øe ΩÉ``jCG πÑb ∫ƒNóH äÉ``Ñ`é`ë`ŸG äÉ``Ñ`dÉ``£`∏`d ìÉ``ª`°`ù`dÉ``H .É¡æe øgOôW ΩóYh ,á°SGQódG äÉYÉb ‹É©dG º«∏©àdG ¢``ù`∏`› ¿É``«` H AÉ`` Lh 27 ï``jQÉ``à`H ¬``«` dEG â``eó``b iƒ``µ`°`T ≈``∏`Y kGOQ øe äÉ``Ñ`é`ë`ŸG ™``æ`e ¿CÉ`°`û`H »``°`VÉ``ŸG Rƒ``“ ∫ƒÑ棰SG á©eÉéH á°SGQódG äÉYÉb ∫ƒNO

πMQ : ˆG ¬ªMQ …QÉîÑdG ∫É``b

¤EG ô¡°T IÒ°ùe ˆGó``Ñ``Y ø``H ô``HÉ``L óMGh åjóM ‘ ¢ù«foCG øH ˆGóÑY


10

(1349) Oó©dG - (17) áæ°ùdG - Ω ( 2010) ∫ƒ∏jCG (7) ¿É°†eQ (28) AÉKÓãdG

?ΩÉ«°üdG QɪK âØ£b πg ,¿ƒæ°ùëoŸG ¬«a RƒØj …òdG Ωƒ«dG ‘ ∂MÉ°†dG ÖYÓdG .ˆG ¬ªMQ ≈µH ºK ,(¿ƒ∏£ÑŸG ¬«a ô°ùînjh ¢û£©dGh ´ƒ÷G ≈∏Y È°üj º∏°ùŸG ¿EÉa ,ΩÉ«°üdÉHh Égó©H ≈°ùænj …òdG QÉ£aE’G áMôa É¡Ñ≤o ©nj IOhófi IÎa .¢û£©dGh ´ƒ÷G Ió°Th Ö©àdG áÁõ©dGh IOGQE’G :Ék ©HGQ ∫òH »``gh ,áÁõ©dGh IOGQE’G ΩÉ«°üdG äGôªK ø``eh Ée AôŸG ≥≤ëj ≈àM Qƒàa hCG ∞bƒJ ¿hO ábÉ£dGh ™°SƒdG k gÉéàe ,ójôj ΩÉ«°üdÉHh ,áMGôdGh áYnó∏d ¬°ùØf äGƒYO Ó §Ñ°†jh áÑ∏°U áÁõYh ájq ƒb IOGQEÉH ¬eÉ«°U CGóÑnj º∏°ùŸG ɪ«a É``¡`≤`aGƒ``j ’h ,¬Ñ∏£J ɪ«a É``¡`YhÉ``£`j ’h ¬°ùØf øe √OGô``e ≥≤ëj ≈àM É¡Yƒq £jh É¡bƒ°ù«a ;¬«¡à°ûJ .ΩÉ«°üdG k IÉ«◊G ᪫b áaô©e :É°ùeÉN ¢Uô◊Gh IÉ«◊G ᪫b áaô©e ΩÉ«°üdG äGôªK øeh ¿Cq Gh ¢ùaÉæà∏d ¿Gó``«` e É``¡` fCGh ,É``¡`«`dÉ``«`dh É``¡` eÉ``jCG ≈``∏`Y ,ΩÉ«°üdG ô¡°T ∂``dò``ch ,Ú``M ó©H ≥∏¨«o °S ¿Gó``«`ŸG Gò``g π©ØH É¡ªæàZG øªa ;»°†≤æJ ºK ,IOhó``©`e ¬``eÉ``jCG ¿Eq É` a ,¤É©Jh ∑QÉÑJ ˆG É°VQ ∫Éf ;äGôµæŸG ∑ôJh äÉYÉ£dG ;܃fòdG ÜɵJQGh »°UÉ©ŸG π©ah π°SɵàdÉH É¡©«q °V øeh .AÉ≤°ûdG ’EG ó°üëj ødh ΩóædG ’EG »æéj ød ¬fEÉa äGÒÿG π©a ¤EG áYQÉ°ùŸG :É°SOÉ°S äGÒÿG π©a ¤EG áYQÉ°ùŸG ΩÉ«°üdG äGô``ª`K ø``eh ∞jƒ°ùàdGh π«LCÉàdGh äÉ``bhCG ¿hO äÉ``bhCÉ`H Qò©àdG ¿hO .∂dòd ¬°ùØf ¥hôJ ≈àM øY ô``NCÉ`à`j ’ ;¬``°`û`£`Yh ¬``Yƒ``L º``Zô``H º``FÉ``°`ü`dGh áYnó∏d ¢ùØædG Ö∏W ™e äÉYÉ£dG π©ah äGƒ∏°üdG AGOCG .áMGôdGh IôNB’G QGódG ‘ ˆG óæY Ée ¤EG ™∏£àdG :É©HÉ°S ‘ ˆG óæY É``e ¤EG ™∏£àdG ΩÉ«°üdG äGô``ª`K ø``eh á◊É°üdG ∫É``ª`YC’G ‘ OÉ¡àL’Gh óq ` ÷Gh Iô``NB’G QGó``dG »àdG ܃fòdGh »°UÉ©ŸG ÜÉæàLGh ,áæ÷G ¤EG Üô≤J »àdG ó¡àéjh tó pénj ΩÉ«°üdG ô¡°T ‘ ºFÉ°üdGh ,QÉædG ¤EG Üô≤J ˆG Ö°†¨j Ée ∑Î``jh ,¬eÉ«°U ≈∏Y ßaÉë«d È°üjh ∫ƒÑbn ΩóY ‘ kÉÑÑ°S ∂dP ¿ƒµj ’ ≈àM ;¤É©Jh ∑QÉÑJ Ú©FÉ£∏d ó«©dG áMôØH ô¡°ûdG Gòg »¡àæj ºK ,¬eÉ«°U .ÚWôت∏d Iô°ù◊Gh ΩóædGh É¡æe ºo ¡p ∏à°ùf ᪫¶Y á``°`SQó``e ΩÉ``«`°`ü`dG ¿Eq G É``≤v `M ∑QÉÑJ ˆG áYÉW ‘ IójóL áæ°Sn CGóÑæd Èp©dGh ¢ShQódG .¤É©Jh

äÉ°ùjôN º«µ◊GóÑY .O

.A»°T ¬«∏Y ≈Øîj (¢SÉædG Ωƒ◊ πcCÉj πq X øe ΩÉ°U Ée) :∫É``b ¢ùfCG øYh .kÉYƒaôe áÑ«°T »HCG øHG √GhQ È°üdG :Ék ãdÉK QɪãdG ¤EG ô¶æj ¿Cr G óq Ho ’ ¬eÉ«°U ó©H º∏°ùŸÉa kGPEG ,áYÉ£dG ≈∏Y È l °üa ;¬YGƒfCÉH ΩÉ«°üdG äGôªK øeh ºFÉ°üdG ¬«bÓj É``e ≈∏Y È l `°`Uh ,á«°ü©ŸG ø``Y È l `°`Uh ¤EG ô¶fÉa ,∑QÉÑŸG ô¡°ûdG Gòg AÉ¡àfG ó©H ÉgÉæL »àdG .óFGƒØdGh QɪãdG øe ¬à«æL Éeh ∂dÉM ˆG √qó`YCG …òdG ÜGƒãdG AÉLQ ;´ƒ``Lh ¢û£Yh Ö©J øe :äGôªãdG √òg øe kÉÄ«°T - ÇQÉ≤dG É¡jq CG - ∂«dEGh ºK ,É«fódG ‘ IOhó©e ΩÉjCG ’EG »g Éeh ,IôNB’G ‘ √OÉÑ©d πLh qõY ˆG iƒ≤J :’k hCG ,Ió«ªM ¬àÑbÉY È°üdGh ,Éæesóbn Ée ¤EG »°†Øæd ÉgQOɨf :áeÉ«≤dG Ωƒj ÚæeDƒŸG √OÉÑ©d ¤É©J ˆG ∫ƒ≤j ∂dòdh »gh ,π``Lh õq ` Y ˆG iƒ``≤`J ΩÉ«°üdG äGô``ª`K º``gCÉ`a n r Ωp É``js ’G |pá«n dp ÉÿG C rn ‘p ºr ào Ør n∏°Sr nCG ÉnÃp kÉÄ«pægn GƒoHôn °TGr hn Gƒ∏o co } :iƒ≤àdÉa É¡p∏LCG øe ΩÉ«°üdG ¤É©J ˆG ´ô°T »àdG ájɨdG ¤É©J ˆG ÜGƒK ∫Éæjh ,Ö©àdG º∏°ùŸG ≈°ùænj º«©ædG ó©Ña ɪq Y »¡àænj ¿CGh ,¬H ˆG √ô``eCG Ée ¿É°ùfE’G π©Øj ¿CG »g .Ωób Ée ≈∏Y ¬«∏Y í``∏`Jh ¬``YRÉ``æ`J ¬°ùØf â``fÉ``c ¿EGh ≈``à`M ,¬``æ`Y √É``¡`f ,äÉeôëŸGh »°UÉ©ŸG ÜɵJQGh ôeGhC’G √òg øe â∏ØàdÉH ∞FÉ£d" ‘ ˆG ¬``ª`MQ »∏Ñæ◊G Ö``LQ ø`o ` HG ∫É``b ,ˆG áYÉW ≈∏Y È°U :´GƒfCG áKÓK È°üdG) :"±QÉ©ŸG ÜGô°ûdGh ΩÉ``©`£`dG ø``Y ™``æ`à`Án º∏°ùŸG ¿Eq É` `a ΩÉ``«`°`ü`dÉ``Hh .áŸDƒŸG ˆG QGó``bCG ≈∏Y È°Uh ,ˆG ΩQÉ``fi ø``Y È°Uh ¿Er Gh ,¤É``©`J ˆG ô``eC’ ’k É``ã`à`eG äGô``£`Ø`ŸG ø``e É``gÒ``Zh ≈∏Y kGÈ°U ¬«a ¿Eq É` a ,Ωƒ°üdG ‘ É¡∏c áKÓãdG ™ªàŒh ¬fEÉa ;É¡∏©ØH ¬«∏Y í∏Jh É¡«¡à°ûJh É¡Ñ∏£J ¢ùØædG âfÉc .É¡«∏Y ¤É©J ˆG ôeCG kÉeó≤e É¡∏gÉéàj øe º``FÉ``°`ü`dG ≈``∏`Y ˆG Ωôq ` `M É``ªq `Y kGÈ``°` Uh ,ˆG á``YÉ``W ¤É©J ˆG áÑbGôe :Ék «fÉK ⁄CG øe ¬«a ºFÉ°ü∏d π°üëj Ée ≈∏Y kGÈ°Uh ,äGƒ¡°ûdG ⁄C’G Gò``gh ,¿ó``Ñn `dGh ¢ùØædG ∞©°Vh ,¢û£©dGh ´ƒ``÷G …CG ‘ ¤É``©`J ˆG á``Ñ`bGô``e ;ΩÉ``«`°`ü`dG äGô``ª` K ø``eh .(¬ÑMÉ°U ¬«∏Y ÜÉãj ;äÉYÉ£dG ∫ɪYCG øe Å°TÉædG ¤É©J ˆG ¿Cq G ºn∏©J ¿Cr G :áÑbGôŸÉa .Ú``M πc ‘h ,¿Éµe o º∏°ùŸG ΩÉ«°üdÉHh ,∂``Jô``jô``°`S ≈∏Y ™l ∏£e ∂``«`dEG ôl `XÉ``f ¿É°†eQ ô¡°T π©L ˆG ¿Eq G) :ˆG ¬ªMQ ø°ù◊G ∫Ébh n kGQɪ°†e ‘h ¿Éµe …CG ‘ ¬eÉ«°U ó°ùØoj Ée π©ah ∫hÉæJ øY ™æàÁ ,¬JÉ°Vôe ¤EG ¬àYÉ£H ¬«a ¿ƒ≤Ñà°ùj ¬p≤∏ÿ øe Öé©dÉa ,GƒHÉîa ¿hôNBG ∞∏s îJh ,GhRÉØa Ωl ƒb ≥Ñ°ùa ’h ¬«∏Y ™l ∏£oeh √Gôj ¤É©J ˆG ¿Cq G º∏©j ¬fC’ ;ÚM πq c

¬ªMQ …ôgõdG ΩÉ``eE’G á``LhR ∫É``b

óæY »àdG) ÖàµdG √ò``g ¿EG ˆGh :ˆG

ôFGô°V çÓK øe »∏Y ó°TC q G (…ôgõdG s

ôaÉ°S ƒ``d :ˆG ¬``ª``MQ »æ«FGôØ°SE’G ∫É``b

Ò°ùØJ ÜÉàc ¬d π°üëj ≈àM Ú°üdG ¤EG πLQ kGÒãc ∂dP øµj ⁄ (…È£dG) ôjôL øH óªfi

øeh ájÉZ É¡dh ’EG IOÉÑY Éæd ´ô°ûj ⁄ ¤É©J ˆG ¿Eq G ,IôªK É¡FGOCG ó©H º∏°ùŸG ∞£≤j ¿Cr G óq Ho ’h ,᪵M É¡FGQh ƒdh ,É¡cQófo ’ óbh ` kÉfÉ«MCG ` É¡cQófo ób ºµp◊G √ò``gh .á≤«≤◊G √òg ÉfóLƒd äGOÉÑ©dG ºgCG Éæ©Ñq àJ ¿Cr G πLhõY ˆG ÉfôeCG »àdG (IÓ°üdG) øjuódG Oo ɪ©a ºµp◊G øe É¡«a ;á∏«∏dGh Ωƒ«dG ‘ äGôe ¢ùªN É¡jODƒf kÉ©°VÉN ∞≤n o j ¬JÓ°U ‘ º∏°ùŸÉa ,ÒãµdG A»°ûdG ¢ShQódGh »Øa ,ÓYh πq L ¬Hq Q …ój ÚH ¬MQGƒLh ¬Ñ∏bh √ó°ùL ‘ ¿Cr G ¬MQGƒLh ¬fÉcQCGh º∏°ùŸG Ö∏≤d ól jƒ©J ±ƒbƒdG Gòg ∂dòdh ,¤É©Jh ∑QÉÑJ ˆ IOÉ≤æe á©°VÉN kɪFGO ¿ƒµJ ≈n¡ær Jn In Ó`n `°``sü`dG ¿s pEG In Ó`n `°``sü`dG º`p ` bp nCGhn } :π``Lh õY ˆG ∫É``b IÓ°üdG ‘) :¢SÉÑY ø``HG ∫É``b ,|pô`µn `æ`o Ÿr Ghn AÉ°ûn ër Øn dr G ø`p `Yn ¬¡æJ ⁄ øe) :∫Ébh ,(ˆG »°UÉ©e øY ôLOõoeh ≈¡àæoe ˆG øe ¬JÓ°üH OOõj ⁄ ôµæŸGh AÉ°ûëØdG øY ¬JÓ°U .(kGó©oH ’EG n n q äÉjBG ôn cP ÉŸ ¤É©J ˆG ¿EÉa ;è◊G á°†jôa ∂dòch :ÉgôNBG ‘ ¤É©Jh ¬fÉëÑ°S ∫Éb Iô≤ÑdG IQƒ°S ‘ èq `◊G n q rGƒ≤o Js Ghn } r o ¬p «r dn pEG ºr µo fs nCG Gƒªo n∏ rYGnh ˆG º∏°ùŸG ¿CÉch |¿n hôo °ûn – ôcòàj ¬fEÉa ;èq ◊G ¤EG ÜÉgò∏d ¬æWhh ¬∏gCG ∑Îj ÚM ¿Eq Éa kÉ°†jCGh ,Iô``NB’G ⁄ÉY ¤EG É«fódG √òg øe π«MôdG ô°ûëH º∏°ùŸG ôcu òoj ;É¡«a ¢SÉædG ´ÉªàLGh èq ◊G ôFÉ©°T . AGõé∏d º¡HQ óæY º¡YɪàLGh áeÉ«≤dG Ωƒj ¢SÉædG o :É¡«a ∫É``b ¤É``©`J ˆG ¿Eq É` a ;kÉ`°`†`jCG IÉ``cõ``dGh òr N} IÉcõdÉa ,|Én¡Hp ºp¡«cu õn Jo hn ºr go ôo ¡u £n Jo ák bn ón n°U ºr ¡p dp Gnƒer nCG rø pe øeh ,¬«∏Y â∏ÑL …òdG í°ûdG øe ¢ùØæ∏d Ò¡£J É¡«a ,ÚLÉàëŸGh AGô≤ØdG ≈∏Y ȵàdGh ™ª£dGh πîÑdG ¢ùfO .¤É©J ˆG óæY Ée ¤EG ™∏£àdÉH ¢ùØædG √ò¡H AÉ≤JQE’Gh øe É``¡`«`a ,á``ª`«`¶`Y á``°` SQó``e ¬`` fq EÉ` a ;ΩÉ``«` °` ü` dG É`` eCG ¤É©Jh ∑QÉÑJ ˆÉ``a ,ÒãµdG A»°ûdG º``µ`◊ p Gh ¢``ShQó``dG ΩÉ©£dG ø``Y ´ÉæàeG ¬«a ¿ƒµ«d §≤a ΩÉ«°üdG ´ô°T É``e - ¬H ’EG í°üj ’ ΩÉ«°üdG ¿Cq G ™e - Iƒ¡°ûdGh ÜGô°ûdGh Éæ«o Ñf Ωs P ∂dòdh ,¬JÉjÉZh ΩÉ«°üdG ºµn pM ¤EG ™∏£àdG ¿hO Iô¶ædG √òg ΩÉ«°üdG ¤EG ô¶æj øe º∏°Sh ¬«∏Y ˆG ≈∏°U ¬æY ˆG »°VQ Iôjôg »HCG øY …QÉîÑdG »Øa ,Iô°UÉ≤dG ´nójn ⁄ øe" :º∏°Sh ¬«∏Y ˆG ≈∏°U ˆG ∫ƒ°SQ ∫Éb :∫Éb ¬o eÉ©W ´n ón jn ¿Cr G ‘ ál LÉM ˆ ¢ù«∏a ;¬H πn ª©dGh Qhõq dG ∫n ƒb ‘ ºo FÉ°üdG" :kÉYƒaôe Iôjôg »HCG øY …hQh ." ¬o HGô°Th .áÑ«°T »HCG øHG √GhQ "√PDƒj hCG kɪ∏°ùe Öà¨j ⁄ Ée IOÉÑY

¬ªMQ …RGô````dG á```YQR ƒ```HCG ∫É``b

ɪc åjóM ∞``dCG »àÄe ßØMCG :ˆG

(óMCG ˆG ƒg πb) ¿É°ùfE’G ßØëj


‫‪11‬‬

‫الثالثاء (‪ )28‬رم�ضان (‪� )7‬أيلول (‪ ) 2010‬م ‪ -‬ال�سنة (‪ - )17‬العدد (‪)1349‬‬


‫‪12‬‬

‫الثالثاء (‪ )28‬رم�ضان (‪� )7‬أيلول (‪ ) 2010‬م ‪ -‬ال�سنة (‪ - )17‬العدد (‪)1349‬‬

‫«�أمهات زمان» يجففن اخل�ضار والفواكه ال�ستعمالها يف رم�ضان‬ ‫عمان ‪ -‬برتا‬ ‫ام�ت��ازت مائدة رم�ضان �أي��ام زم��ان بنكهتها اخلا�صة‬ ‫املمزوجة بجهد الأم�ه��ات اللواتي يعملن خ�لال موا�سم‬ ‫ال�سنة لتجميع وحفظ بع�ض امل�أكوالت وجتهيزها احتفاء‬ ‫با�ستقبال ال�شهر الف�ضيل ‪.‬‬ ‫تقول ال�سبعينية �أني�سة م�صطفى‪�« :‬إن اال�ستعداد‬ ‫ال�ستقبال �شهر رم�ضان املبارك كان يتم على مدار العام‪،‬‬ ‫ف ��إذا ح��ل ال�شهر يف ف�صل ال�شتاء ك��ان��ت الأم �ه��ات يقمن‬ ‫بتجفيف بع�ض خ�ضار مو�سم ال�صيف وحفظها حتى ال‬ ‫تخلو موائد رم�ضان منها يف ذلك الف�صل»‪.‬‬ ‫وت���ص��ف ك�ي��ف ك��ان��ت الأم �ه��ات ي�ق�م��ن ب���ش��ك الباميا‬ ‫باخليطان وتعليقها على (درابزين الدرج) �أو على حائط‬ ‫املطبخ‪� ،‬أو جتفيف امللوخية بعد تقطيفها ون�شرها على‬ ‫�أ�سطح املنازل وحفظها لال�ستخدام يف الف�صول الأخرى‬ ‫التي تفتقر لوجود مثل هذه اخل�ضروات ‪.‬‬ ‫ويف �أي��ام مل تكن ت�ستخدم فيها الثالجات يتم اتباع‬ ‫�أ�ساليب �أخ��رى حلفظ الأطعمة معتمدين على التدبري‬ ‫امل�ن��زيل ل�ل�أم وال �ق��درات ال��ذات�ي��ة لت�ضمن تقدمي موائد‬ ‫متنوعة لأ�سرتها ال�صغرية‪ .‬وتكمل حديثها وهي ت�سرد لنا‬ ‫امل�أكوالت التي يتم جتفيفها يف املا�ضي لت�صل �إىل البندورة‬ ‫التي كانت تغيب يف بع�ض �أوقات ال�سنة‪ ،‬حيث يتم جتفيفها‬ ‫�أو ع�صرها‪ ،‬و�إ�ضافة امللح لها ل�ضمان حفظها لأطول مدة‪،‬‬ ‫وكذلك العنب لي�صبح زبيبا‪ ،‬وامل�شم�ش واخل��وخ الأحمر‬ ‫والتني وغريها‪.‬‬ ‫يبني الباحث يف الرتاث ال�شعبي �إح�سان الفرحان �أن‬ ‫ال�سيدات يحتفظن باخل�ضار من مو�سم �إىل �آخر من خالل‬ ‫جتفيفها‪ ،‬وذلك لعدم توفر �أ�صناف من الطعام والع�صائر‬ ‫كونها مو�سمية‪ ،‬وال توجد ط��وال �أي��ام ال�سنة �إ�ضافة �إىل‬ ‫تع�سر �إمكانية حفظها طويال لعدم انت�شار الثالجات ‪.‬‬ ‫و�إن غ��اب��ت ب�ع����ض ال �ع ��ادات ال��رم���ض��ان�ي��ة يف ال�شهر‬ ‫الف�ضيل ‪ ،‬ف�إن الفرحان يجد �أن بع�ضها ما زال موجودا‬

‫كاتب رو�سي‪:‬‬ ‫الإ�سالم‬ ‫ديانة ن�شيطة‬ ‫اجتماعيا‬ ‫و�سيا�سيا‬

‫حتى اليوم مثل الأك�ل�ات ال�شعبية وامل�شروبات اخلا�صة‬ ‫يف هذا ال�شهر‪ ،‬حيث يتم تناولها بعد الإفطار التي كانت‬ ‫ت�صنع منزليا ك�شراب ال�سو�س والتمر هندي واخلروب‬ ‫ومنقوع قمر الدين‪ ،‬خا�صة عند �إ�ضافة قطع الثلج �إليها‬ ‫والتي يتم �شرا�ؤها كباقي ال�سلع‪.‬‬ ‫يقول الفرحان‪�" :‬إن كثريا من الأطعمة كانت ت�صنع‬ ‫يف امل �ن��زل‪ ،‬ف�ك��ان��ت الأم �ه��ات ق��دمي��ا يحتفظن مب�شتقات‬

‫الألبان ‪ ,‬لأنها ال تتوفر دائما يف الأ�سواق ‪ ,‬وكانت ال�سيدات‬ ‫يلج�أن �إىل (حوا�ضر البيت ) من مونة كاللنب والزيتون‬ ‫وامل �ك �ب��و���س وامل �خ �ل�لات واجل �ي �ن��ة‪ ،‬ي���ض��اف �إل �ي �ه��ا �صحن‬ ‫الفول واحلم�ص والبي�ض املقلي بزيت الزيتون وال�سمن‬ ‫البلدي"‪ .‬ويتحدث عن احللوى التي ت�صنع يف املنزل من‬ ‫العجوة واحلالوة الطحينية كبديل عن احللويات الأكرث‬ ‫�شهية لل�صغار والكبار‪ ،‬وه��ي حلويات تخفف من م�شقة‬

‫�أك ��د ال�ك��ات��ب وال�ن��ا��ش��ر الرو�سي‬ ‫يوري ميخايلوف �أن الإ�سالم يحتل‬ ‫موقعا متقدما يف احلياة االجتماعية‬ ‫والثقافية يف رو�سيا االحتادية‪.‬‬ ‫و�أو� �ض��ح ميخايلوف يف حديث‬ ‫لوكالة االن�ب��اء الكويتية (ك��ون��ا) �أن‬ ‫القيادة الرو�سية التي باتت تدرك‬ ‫�أهمية العامل اال�سالمي يف رو�سيا‬ ‫ت �ع �م��ل ع �ل ��ى ت �� �ش �ج �ي��ع التوجهات‬ ‫ال �ت �ن��وي��ري��ة يف ال ��دي ��ن اال�سالمي‬ ‫وا� �س �ت �ث �م��اره��ا يف ب� ��رام� ��ج تطوير‬ ‫املجتمع الرو�سي‪.‬‬ ‫و�أ��ض��اف ميخايلوف ال��ذي �ألف‬ ‫ح��دي �ث��ا ك �ت��اب "حان ال��وق��ت لفهم‬ ‫القر�آن" �إىل ج��ان��ب ك �ت �ي��ب �آخ ��ر‬ ‫بعنوان "الإ�سالم دين الإبداع"‪�« :‬إن‬ ‫الإ�سالم يتميز بكونه ديانة ن�شيطة‬ ‫اج�ت�م��اع�ي��ا و��س�ي��ا��س�ي��ا»‪ ،‬م���ش�يرا �إىل‬ ‫�أن ال��دول��ة تعمل لهذا ال�سبب على‬ ‫توجيه هذا الن�شاط مل�صلحة حتقيق‬ ‫ال��وف��اق االجتماعي والتعاي�ش بني‬ ‫خمتلف الأديان والقوميات‪.‬‬

‫يوم ال�صيام الطويل‪ ،‬ت�صنعها ربة املنزل لأ�سرتها‪ ،‬وبالذات‬ ‫للأطفال لتعويدهم على ال�صيام والتم�سك بالأخالقيات‬ ‫واملعامالت يف هذا ال�شهر الف�ضيل‪ ،‬بحيث يتعلم ال�صغار‬ ‫وميار�سون هذه العبادة ويكون تقبلهم لها ب�شوق‪.‬‬ ‫يعود ال�ستيني مفلح عواد �إىل اخلم�سينيات وال�ستينيات‬ ‫من القرن املا�ضي عندما كان طفال ومنحه �أهله الفر�صة‬ ‫لتعلم كيفية ال �ت��درج يف ال���ص�ي��ام‪� ،‬إذ ي�ت��ذك��ر م�شاركته‬ ‫لأ� �س��رت��ه يف �إع� ��داد ال�ع���ص��ائ��ر ال��رم���ض��ان�ي��ة واحللويات‪،‬‬ ‫وبالذات العوامة البيتية والهري�سة والقطائف وغريها‪.‬‬ ‫تذكر احلاجة �أم ال�سعيد بع�ض �أنواع احللويات التي كانت‬ ‫تعد باملنزل خ�لال ال�شهر‪ ،‬مثل القطايف‪ ،‬حيث يتوفر‬ ‫الطحني واملقالة اخلا�صة بذلك ‪ ،‬وعمل الهري�سة املكونة‬ ‫من ال�سميد والقطر ‪ ،‬وحلوى الغريبة املحم�صة واملزينة‬ ‫بحبة �صنوبر ‪.‬‬ ‫وتقول‪« :‬كانت بع�ض العائالت املي�سورة تقوم ب�شراء‬ ‫�أ�صناف احللويات من حمل احللواين كالبقالوة والكنافة‬ ‫النابل�سية والعوامة والكرابيج‪ ،‬الفتة �إىل �أن العدد القليل‬ ‫من املحالت التي كانت تبيع هذه الأ�صناف يف عمان ويف‬ ‫حمافظة �إربد»‪.‬‬ ‫وت�صف نوعا م��ن احل�ل��وى ك��ان ي�شتهر ب�صناعته يف‬ ‫ال�شهر الف�ضيل وامل �ع��روف بالنقوع‪ ،‬حيث ينقع ويغلى‬ ‫امل�شم�ش واخل��وخ الأحمر املجفف والقمح باملاء وال�سكر‪،‬‬ ‫وبعد �أن يعقد ال�سكر ي�صب يف وعاء وي�أكل �ساخنا �أو باردا‬ ‫ح�سب طبيعة الف�صل‪ ،‬وت�شري �إىل �أن هذه احللوى تعرف‬ ‫با�سم "�سماط فاطمة بنت النبي"‪.‬‬ ‫وحتدث القا�ص ال�شعبي طه الهباهبة عن دور املر�أة يف‬ ‫املا�ضي والذي مل يقت�صر على تربية الأبناء ورعاية �ش�ؤون‬ ‫الأ� �س��رة وال�ق�ي��ام ب��أع�م��ال املطبخ فقط ‪ ،‬و�إمن��ا ميتد �إىل‬ ‫امل�شاركة يف الت�صنيع و�أعمال الزراعة و�إح�ضار املاء ورعاية‬ ‫الأغنام و�إعداد (مونة) املنزل من اللنب واللبنة واجلينة‬ ‫واجل �م �ي��د ‪ ،‬وح �� �ص��اد ال �ق �م��ح وب� ��ذره وط�ح�ن��ه وجتفيف‬ ‫اخل�ضار والفواكة لتكون جاهزة يف ال�شهر الف�ضيل ‪.‬‬

‫وذكر ميخايلوف الذي ا�صدرت‬ ‫دار الن�شر "الدومري" التي ير�أ�سها‬ ‫م��ؤل�ف��ا ف��ري��دا م��ن ن��وع��ه يف �أوروب ��ا‬ ‫بعنوان "�سرية الر�سول حممد" �أن‬ ‫الدور الإيجابي الذي ي�ؤديه الإ�سالم‬ ‫يف حياة رو�سيا يتمثل يف ملء الفراغ‬ ‫الأيدولوجي الذي ظهر يف ال�سنوات‬ ‫الأخرية بعد انهيار ال�شيوعية‪.‬‬ ‫و�أكد �أن الإ�سالم يحظى بالقبول‬ ‫يف املجتمع الرو�سي‪ ،‬لأنه يدعو �إىل‬ ‫العدل وامل�ساواة بني النا�س‪ ،‬و�أن هذا‬ ‫الأم ��ر ي�ت�ن��اغ��م م��ع رغ �ب��ات ع�شرات‬ ‫املاليني من النا�س يف رو�سيا‪.‬‬ ‫وا� �س �ت �ط��رد ال �ك��ات��ب والنا�شر‬ ‫ال��رو� �س��ي قائال‪�":‬إن ف�ه��م القر�آن‬ ‫ي�شكل م��دخ�لا مهما لفتح االبواب‬ ‫على م�صراعيها لإدراك �أن الإ�سالم‬ ‫ال ي���ش�ك��ل �أي خ�ط��ر ع�ل��ى رو�سيا"‪،‬‬ ‫ودلل على ذلك ب�أن نظرة امل�سيحيني‬ ‫ال��رو���س �إىل الإ��س�لام تتغري مبجرد‬ ‫�إدراك �ه��م �أن امل�سلمني يكنون عميق‬ ‫االح�ترام للر�سول عي�سى بن مرمي‬

‫ولكافة الر�سل والأن�ب�ي��اء من قبله‪،‬‬ ‫وي��دف�ع�ه��م ل�لان�ف�ت��اح ع�ل��ى الإ�سالم‬ ‫وع��دم التعامل معه ك��دي��ن م�ع��اد �أو‬ ‫مناه�ض لهم‪.‬‬ ‫و� � �ش� ��دد م �ي �خ��اي �ل��وف ع �ل ��ى �أن‬ ‫"التعمق يف فهم القر�آن والإ�سالم‬ ‫يف رو�سيا ي ��ؤدي �إىل تعمق الوحدة‬ ‫ال��وط �ن �ي��ة واالن �� �س �ج��ام ال ��روح ��ي يف‬ ‫املجتمع الرو�سي"‪.‬‬ ‫و�أع � ��رب ع��ن ق�ن��اع�ت��ه ب � ��أن فهم‬ ‫الإ� � �س�ل��ام ��س�ي�م�ه��د ال �ط��ري��ق �أم� ��ام‬ ‫امل�سلمني للقيام ب��دور مت�صاعد يف‬ ‫بلورة القرار ال�سيا�سي يف رو�سيا على‬ ‫املدى البعيد‪.‬‬ ‫ولفت �إىل �أن امل�سلمني يف رو�سيا‬ ‫يتمتعون يف الوقت احلا�ضر بحريات‬ ‫ال ح � ��دود ل� �ه ��ا‪ ،‬م ��دل�ل�ا ع �ل��ى ذلك‬ ‫بحرية العبادة والن�شر وبناء امل�ساجد‬ ‫وت�ن�ظ�ي��م ال �ف �ع��ال �ي��ات اجلماهريية‬ ‫وغريها‪.‬‬ ‫موقع «حميط» الإلكرتوين‬


13 (1349) Oó©dG - (17) áæ°ùdG - Ω ( 2010) ∫ƒ∏jCG (7) ¿É°†eQ (28) AÉKÓãdG

º¡°Vô©J ¿ƒ°ûîj ɵjôeCG ƒª∏°ùe ô£ØdG ó«Y ∫ÓN äɪé¡d ,zøJÉ¡fÉe »``M ‘ óé°ùeh »eÓ°SEG õcôe AÉæH ´hô°ûe .õcôŸG øY QOÉ°U ¿É«H Ö°ùëH ,âfÎfE’G ≈∏Y õcôŸG ™bƒe ‘ ô°ûf …òdG ,¿É«ÑdG ∫Ébh ¿CÉH ºYõdG á°Uôa ∫Ó¨à°SG øe Úaô£àŸG ™æŸ z:QGô≤dG Gòg .zȪàÑ°S 11 äɪég iôcP ‘ ¿ƒ∏Øàëj ɵjôeCG »ª∏°ùe ‘ hQƒ``Ñ`°`ù`jô``aQƒ``e ‘ »``eÓ``°`SE’G õ``cô``ŸG π©a ∂``dò``c ô≤e ¢Vô©J ÜÉ≤YCG ‘ AÉÑfCÓd kGQƒfi ¿Éc …òdG ,»°ù«æ«J .»°VÉŸG ô¡°ûdG ∑É¡àf’G ¤EG ¬d ìÎ≤ŸG óé°ùŸG Ωƒ«d ¬`` fEG{ :á``«`£`b hó``Ñ`Y ,õ``cô``ŸG ¢``ù`«`FQ Ö``FÉ``f ∫É`` bh ¬fCÉH ô©°ûf ’h ,É¡∏c áeCÓdh ¿ƒ«µjôeC’G øëf Éæd øjõM iôcP ±OÉ°üj …òdG ¬JGP Ωƒ«dG ‘ ∫ÉØàM’G Ö°SÉæŸG øe .z9/11 ¿hDƒ°ûdG ¢ù«FQ Ö``FÉ``f ,è``jÉ``H º«©f ∫É``b ,¬à«MÉf ø``e Úª∏°ùª∏d ájOÉ©ŸG äɪé¡dG áLƒe ¿EG{ :zÒc{ ‘ áeÉ©dG ¢†©ÑdG ≈°ûîjh ..áª∏°ùŸG á``«`dÉ``÷G ≈∏Y π©ØdÉH ô``KDƒ`J k °†a ,á«eÓ°SE’G õcGôŸG ó°V ∞æY øe ÉæfEÉa ,∂``dP øY Ó ¢SÉædG GƒcÎj ¿CGh ,kÉMÉàØfG ÌcCG Gƒfƒµj ¿CG ≈∏Y º¡©é°ûf .zõcGôŸG √òg ¤EG ¿ƒJCÉj ¤EG záª∏°ùŸG á∏FÉ©dG Ωƒ``j{ Ëó≤J hCG π«LCÉJ ” ɪc πØàëà°S …òdG ,¬æe ô°ûY ÊÉãdG hCG ȪàÑ°S øe ô°TÉ©dG ±OÉ°üàj ’ ≈àM ,á«eÓ°SEG á«∏bCG º°†J »àdG ¿óŸG πc ¬H Ö©°û∏d ºgô¡X Ú«µjôeC’G Úª∏°ùŸG IQGOEG ∫ƒM õcÎà°S ‘ Ú«µjôeC’G Úª∏°ùŸG IQƒ°U ™«ª∏àd ádhÉfi ‘ ∂``dPh .äɪé¡dG iôcP ™e .»µjôeC’G ¬éàà°S ÚYC’G πc ¿CG ó≤à©j ¬fCG ∂dP ,¢SÉ°ù◊G âbƒdG Gòg á«eÓ°SE’G äÉ``YÉ``ª`é`∏`d ±Ó``à` FG É`` YO ,AÉ`` æ` `KC’G ‘h º¡dƒM á«eÓYE’G IQƒ°üdG ¿CG QÉÑàYG ≈∏Y ,Úª∏°ùŸG ƒëf ,áeÉY á``eó``N Ωƒ``j ȪàÑ°S 11 Ωƒ``j ¿Ó`` YEG ¤EG á∏YÉØdG ä’Éch

zÒc{ ᫵jôeC’G á«eÓ°SE’G äÉbÓ©dG ¢ù∏› ÜôYCG äɪé¡d É``µ` jô``eCG ‘ Úª∏°ùŸG ¢``Vô``©`J ø``e ¬à«°ûN ø``Y ™e ó«©°ùdG ô£ØdG ó«©H º¡J’ÉØàMG øeGõàd ,ájô°üæY . 2001 ȪàÑ°S 11 çGóMCG iôcP ‘ »æWƒdG ä’É``°`ü`J’G ô``jó``e ,ô``Hƒ``g º``«`gGô``HEG ∫É``bh ∫ÉØàM’G ‘ á«eÓ°SE’G á«∏bC’G AÉæHCG OOÎj ±ƒ°S z:zÒc{ ¿CG ºZQ ,9/11 äɪég iôcP ±OÉ°üJ »àdG ,áÑ°SÉæŸG √ò¡H .zäɪé¡dG ∂∏àH ∫ÉØàM’G »æ©j ’ ôeC’G Úª∏°ùŸG øe ÒãµdG ¬«a ô©°ûj â``bh ‘ ∂``dP »``JCÉ`jh õcôe AÉæH ´hô°ûà §«ëŸG ∫ó``÷G ≥ª©àH Ú«µjôeC’G É¡«a â©bh »àdG á≤£æŸG øe Üô≤dÉH óé°ùeh »eÓ°SEG .∑Qƒjƒ«f ‘ ,ôØ°U á≤£æŸÉH É¡«dEG QÉ°ûj »àdGh ,äɪé¡dG ¿É°†eQ ô¡°T AÉ¡àfÉH ∫É``Ø`à`M’G Ú``H ø``eGõ``à`dG Gò``g äÉYɪ÷Gh óLÉ°ùŸG øe ójó©dG â©aO ,äɪé¡dG iôcPh É¡££N Ò``«`¨`J ¤EG Ió``ë` à` ŸG äÉ`` j’ƒ`` dG ‘ á``«` eÓ``°` SE’G πØàëj ó``b …ò``dGh ,ô£ØdG ó«©H ≥∏©àj ɪ«a ájOÉ«àY’G ɪæ«H ,…QÉ``÷G ô¡°ûdG øe ô°TÉ©dG ‘ Úª∏°ùŸG ¢†©H ¬H ,¬°ùØf ô¡°ûdG ø``e ô°ûY …OÉ``◊G ‘ ¿hô`` NBG ¬``H πØàë«°S .∫GDƒ°T ô¡°T ájGóHh ,∫Ó¡dG ájDhQ ≈∏Y kGOɪàYG ∂dPh ≈à°ûH ó«©dÉH ä’É``Ø`à`M’G ôªà°ùJ ¿CG IOÉ``©`dG äô``Lh ‘É≤ãdG õcôŸG ¿CG ÒZ ,ΩÉ``jCG áKÓK ió``e ≈∏Y Égôgɶe AɨdEG ø``Y ø``∏` YCG ,É``«`fQƒ``Ø`«`dÉ``µ`H ƒ``æ`°`ù`jô``a ‘ »``eÓ``°` SE’G IOÉjõH ≥∏©àJ ÜÉÑ°SC’ ∂``dPh ,ó«©dÉH á«dÉØàM’G ¬££N ìGÎbG â∏J »``à`dG Úª∏°ùŸGh ΩÓ``°` SE’G ó°V äGAGó``à` Y’G{

zájƒL äGõjõ©J{ É°†jCG Ö∏£J äÉJÉÑædG á°Sƒª¨e ÉgQGƒéH ø£b ™£b Gƒ©°Vhh IôjÉ£àŸG OGƒŸG øe áØ∏àfl äÉÑ«côJ ‘ .AGô°†ÿG ¥GQhC’G øe πµ°ûdÉH Iô£©ŸG äÉJÉÑædG â°Vô©Jh øe §≤a áÄŸG ‘ 8 áÑ°ùf É¡H »``à`dG/OR/ »àdG ∂∏J ɪæ«H ,Ωƒé¡∏d ≥°üà∏ŸG ¢†«ÑdG ‘ 24 äó≤a /…EG/ IQÉ``°`TEG É¡æe âã©ÑfCG .áÄŸG ¿CG ¿hó``≤`à`©`j º``¡` fEG AÉ``ª`∏`©`dG ∫É`` bh …ODƒj …òdG ƒg á«eôŸG äÉbôj ‘ ÉÁõfCG »gh ,…EG ¤EG OR ᨫ°üdG π``jƒ``– ¤EG §≤à∏Jh .áYÉ°S øe πbCG ¥ô¨à°ùJ á«∏ªY øe á«FÉ«ª«µdG IOÉ``ŸG Iò≤æŸG äGô°û◊G ¿ƒµJh ,É``¡` H á``°` UÉ``N/äÉ``«` FGƒ``g/ ∫Ó`` N ábÒ∏d ≥«bódG ™bƒŸG ójó– ≈∏Y IQOÉb É¡ªLÉ¡Jh äÉÑædG ¥Qh ≈∏Y iò¨àJ »àdG .áYÉ°S 24 øe πbCG ‘ ‘ á檰†àŸG ábÒdG π¶J GPÉŸ øµdh É¡JÉ«M ¢Vô©J »àdG á«eôŸG äÉÑf IOÉ``e ?áë°VGh ÒZ ô£î∏d IOÉ`` ` ŸG ¢``ù` Ø` f ¿CG AÉ``ª` ∏` ©` dG ó``≤` à` ©` j Iò≤æŸG äGô°û◊G ÜòàŒ »àdG á«FÉ«ª«µdG πcDƒJ IQÉ°V äÉHhôµ«e É°†jCG πà≤J ÉÃQ .»ØàîJ ∂dòdh ¥GQhC’G áé°ùfCG ™e zCG .Ü .O{

.≠ÑàdG ¥GQhCG πcCG ‘ á«ÁôŸG äÉ``Ñ`f ¿EG ¿ƒ``ã`MÉ``Ñ`dG ∫É`` bh ióMEG ‘ É£«°ùH É«FÉ«ª«c GÒ¨J çóëj É¡dƒëjh äÉÑæ∏d IôjÉ£àŸG OGƒŸG äÉfƒµe èàæ«d z…EG{ πµ°ûdG ¤EG zOR{ πµ°ûdG øe ≥ÑdG ∫É`` `◊G ‘ É``¡`«`∏`Y ±ô``©` à` j IQÉ`` °` `TEG .¢SÎØŸG ó¡©e øe ¿ÉŸCG ¬µ∏«°S åMÉÑdG ∫Ébh Éæ«L ‘ á«FÉ«ª«µdG áÄ«Ñ∏d ∂fÓH ¢ùcÉe »àdG Iô°û◊G iôj ’ äÉÑædG ¿EG{ :É«fÉŸCÉH OGƒŸÉH ô©°ûj ¿CG ¬æµÁ øµdh ,¬ªLÉ¡J áªLÉ¡ŸG äÉbÒdG ÉgRôØJ »àdG ᫪°†¡dG ¥GQhCG OGƒŸG √òg ¢ùeÓJ ÉeóæY É¡ªa øe .zäÉÑædG Ö∏W øe äÉÑædG øµ“ IQó≤dG √ògh áLÉM ‘ ¿ƒ``µ`J É``eó``æ`Y á``bó``H Ió``YÉ``°`ù`ŸG .É¡«dEG ¢SÎØJ Iô°ûM »g Iò≤æŸG Iô°û◊Gh IÒ¨°üdG äÉbÒdGh ¢†«ÑdG º¡à∏J º¡æH ÉchófÉe º``°`SÉ``H á``ahô``©` ŸG ≠``Ñ`à`dG IOhó`` `d É¡à°ùjôa ø©£H iò¨àJ »``gh .Éà°ùµ«°S ¢UÉ°üàeGh Iô`` HC’G ¬Ñ°ûj …ò`` dG É¡ªØH .Égó°ùL πFGƒ°S ≥°ü∏H AÉ``ª`∏`©`dG ΩÉ``b ,ÜQÉ``é` à` dG ‘h IôgOõe ≠ÑJ äÉJÉÑf ‘ ≠ÑàdG IOhO ¢†«H

áKɨà°SG AGó``f ≠ÑàdG äÉJÉÑf π°SôJ ≈∏Y ∫ƒ`` °` `ü` `◊G π`` ` `LCG ø`` e á``«` FÉ``«` ª` «` c IôFÉ£dG äGô°û◊G øe zájƒL äGõjõ©J{ äÉbÒdG Ωƒé¡d äÉJÉÑædG ¢Vô©àJ ÉeóæY øe ≥jôØd É≤ah ∂dPh ,äÉÑædG ¥GQhCG á∏cCG .¿ÉŸC’G Aɪ∏©dG CGóÑJ É``eó``æ`Y ¬`` fEG ¿ƒ``ã` MÉ``Ñ` dG ∫É`` bh äÉJÉÑf π°SôJ ,É¡bGQhCG ≠°†e ‘ äGô°û◊G Üòéj »FÉ«ª«c záKɨà°SG AGó``f{ ≠ÑàdG ¤EG Iô°TÉÑe É¡¡Lƒjh ,á°SÎØe äGô°ûM .ΩƒWôÿG äGP ábÒdG Oôéà ºLÉ¡Jh äGô``°`û`◊G Ò``£`Jh .¢†«ÑdG øe êhôÿG ‘ äÉbÒdG CGóÑJ ¿CG äÉJÉÑædG ¿CG ¿ƒ``ã` MÉ``Ñ` dG ó``≤` à` ©` jh .IQó≤dG ¢ùØæH ™àªàJ iôNC’G zá«FÉ«ª«µdG á``KÉ``¨` à` °` S’G{ ó``Lƒ``Jh øe Iô``jÉ``£`à`ŸG OGƒ`` ŸG ≈ª°ùJ äÉ``Ñ`cô``e ‘ äÉJÉÑædG áeÉY ÉgRôØJh ô°†NC’G ¥GQhC’G OGƒ`` ŸG √ò`` `gh .iPCÓ` ` `d ¢``Vô``©`à`J É``eó``æ`Y ¢û«°û◊G áëFGQ øY ádƒÄ°ùe IôjÉ£àŸG .∞«°üdG ‘ ÉãjóM ´ƒ£≤ŸG ô°†NC’G á∏éà ∫É``≤` e ‘ ¿ƒ``ã` MÉ``Ñ` dG ∫É`` `bh GƒØ°ûàcG º¡fEG z¢ùæjÉ°S ∫ÉfQƒL{ Ωƒ∏©dG â°ù≤a »àdG ΩƒWôÿG äGP äGô°û◊G ¿EG CGóÑJ ÉeóæY É¡JÉ«◊ ájÉ¡f ™°†J ÉãjóM


‫‪14‬‬ ‫الثالثاء (‪ )28‬رم�ضان (‪� )7‬أيلول (‪ ) 2010‬م ‪ -‬ال�سنة (‪ - )17‬العدد (‪)1349‬‬

‫مليونا م�صل يف مكة وربع مليون يف الأق�صى �أحيوا ليلة القدر‬ ‫من �شهر رم�ضان املبارك‪ .‬وقالت وكالة الأنباء ال�سعودية‬ ‫ال�سبيل ‪ -‬وكاالت‬ ‫�أدى اكرث من مليوين م�ص ّل �صالة الع�شاء والرتاويح ان قا�صدي بيت اهلل احل��رام �أدوا �صلواتهم ومنا�سكهم‬ ‫بامل�سجد احل��رام وح��وايل رب��ع مليون م�ص ّل يف امل�سجد بي�سر و�أم��ان وذلك بف�ضل من اهلل ثم بف�ضل الإمكانات‬ ‫الأق�صى املبارك‪ ،‬يف ليلة القدر ليلة ال�سابع والع�شرين والطاقات الب�شرية والآلية التي مت جتنيدها خلدمتهم‬

‫وراحتهم‪ .‬ويف القد�س املحتلة ق��درت م�ؤ�س�سة الأق�صى‬ ‫الع�م��ار املقد�سات الإ�سالمية ع��دد امل�صلني ال��ذي��ن �أدوا‬ ‫�صالتي الع�شاء وال�تراوي��ح يف امل�سجد الأق�صى ملنا�سبة‬ ‫ليلة القدر بربع مليون م�صل‪ .‬ونظمت امل�ؤ�س�سة عملية‬

‫نقل امل�صلني من مناطق فل�سطني املحتلة عام ‪ 48‬حيث‬ ‫�سريت ح��وايل ‪ 200‬حافلة‪ .‬كما قدمت امل�ؤ�س�سة ‪� 40‬ألف‬ ‫وج�ب��ة �إف �ط��ار و��س�ح��ور لل�صائمني وامل�ع�ت�ك�ف�ين يف �أوىل‬ ‫القبلتني وثالث احلرمني‪.‬‬


15 (1349) Oó©dG - (17) áæ°ùdG - Ω ( 2010) ∫ƒ∏jCG (7) ¿É°†eQ (28) AÉKÓãdG

ËôµdG ∞«°†dG π«MQ πÑb »°TófódG π°ü«a ∂dÉe !É¡dGhRh ìôØdG äɶ◊ πéYCG Éeh !É¡FÉ°†≤fGh Qhô°ùdG ΩÉjCG ´ô°SCG Ée .¿É°†eQ ô¡°T ºµjójCG ÚH …òdG ºcô¡°T ¬Môah øeDƒŸG Qhô°S ¿EGh ¬fCɵdh ¬dÓ¶H ¢SÉædG ô°TÉÑJh ,¬``dÓ``g π``g Ωƒ``j ôcòàf ÉæfCɵd ˆG É``j .¬∏«Ñb hCG ¢ùeC’G Ò°ùJ ¿É°†eQ áæ«Ø°S »``g É``g :‹GDƒ` °` Sh »``FGó``f ºµ«dEG ..»``à`NCG ..»``NCG !?¿ƒ◊É°üdG É¡HÉcQ øjCG ˆÉ«a ,Gó``MCG ô¶àæJ ’ É¡JÉYÉ°S ÜQÉ≤Yh ,É©jô°S ?É¡ÑcGôe øY GƒØ∏îJ ΩCG É¡H Gƒ≤◊CG GPÉà …ô©°T â«d É«a ..¬∏jƒ– ±RCGh ..¬∏«MQ Üôb ób ¿É°†eQ ƒg Ég ?√ƒªà∏ªM ∫ɪYC’G …CÉHh !?√ƒªàYOhCG ..≥aôJ ¿É°†eQ ô¡°T Éj" :±QÉ©ŸG ∞FÉ£d ‘ »∏Ñæ◊G ÖLQ øHG ∫Éb øY ™£≤æe ≈°ùY ..≥≤°ûJ ¥GôØdG ⁄CG øe º¡Hƒ∏b ..≥aóJ ÚÑëŸG ´ƒ``eO ."≥à©j QÉædG ÖLƒà°SG øe ≈°ùY ..≥ë∏j ÚdƒÑ≤ŸG ÖcQ ôNBG ßYGƒdG QɪY øH Qƒ°üæe ¢ù∏› äô°†M :Ú◊É°üdG ¢†©H ∫Éb ¢ü∏NCG øŸ ¬«a ˆG óYCG Éeh ,¬eÉ«bh ¬eÉ«°U π°†a ôcòa ,¿É°†eQ ‘ ᩪL ≈∏Y m∑ÉH ’CG Ωƒb Éj :∫Éb ,¬°ù∏› OƒªL iCGQ ɪ∏a ,óMCG ôKCÉàj º∏a ,∫ɪYC’G .¬Hƒ«Y øe ô¡X Ée áHƒàdG ô¡°T Gò``g É``eCG !!¬``Hƒ``fP ¿Gô``Ø`Z ‘ -¤É``©`J- ˆG ¤EG mÖ``ZGQ ’CG !?¿Éæ÷G ÜGƒHCG íàØJ ¬«a ÉeCG !?¿Gƒ°VôdGh ƒØ©dG ¿ó©e Gòg ÉeCG !?¿GôبdGh ?¿É£«°T Om QÉe πc óØ°U ¬«a ÉeCG !?¿GÒædG ÜGƒHCG ≥∏¨J ¬«a ÉeCG ¬«a ÉeCG !?¿ÉjódG ∂∏ŸG ≈∏éàj ¬«a ÉeCG ,!?¿É°ùME’G ™o ∏ pN ¥ôØJ ¬«a ÉeCG ¬HGƒK øY ºµdɪa ,!?QÉædG øe ≥«àY ∞dCG ∞dCG QÉ£aE’G óæY á∏«d πc ≥à©j |¿n hôo °üp Ñr Jo ’ ºr ào fr CGn Ωr nCG Gòn gn ôl ër p°ùan nCG} !?¿ƒ∏aGQ áØdÉîŸG ÜÉ«K ‘h !?¿ƒdÉ°V .15 :Qƒ£dG .31 :QƒædG |¿n ƒëpo ∏Ør Jo ºr µo n∏q ©n dn ¿n ƒæo perDƒoŸr G ¬n joq nCG É©k « pªLn ˆG p nq ¤n EGp GƒoHƒJo hn } ,AɵÑdG øe ™£≤àj ÜÉ°T ¬«dEG ΩÉbh ,Ö«ëædGh AɵÑdÉH ¢ù∏éŸG êÉ¡a :∫Éb ó©H ?»eÉ«b ÚªFÉ≤dG ™e Öàµj hCG ?»eÉ«°U πÑ≤j √GôJCG ï«°TÉj :∫ƒ≤j ƒgh Ö°ùc ‘ …ôªY ≈°†≤fG ó≤a ,¿É«°ü©dGh ܃fòdG øe ¿Éc Ée »æe iôL ¿CG »°UGƒædÉH òNC’G Ωƒj øY »Jƒ≤°ûH â∏ØZh ,»°UÉ©ŸG n n n n n q q ÜÉ n J rø`` pŸ Ql Éبd Êp pEGhn } :∫Éb ó≤a ,¬«dEG ÖJ …ódh Éj :Qƒ°üæe ¬d ∫É≤a k p °Un πn pªnYhn nø``en BGhn :CGô≤a ÇQÉ≤dG Qƒ°üæe ôeCG ºK ,82 :¬W |inóàn rgG ºnq `Ko É◊É ,25 :iQƒ°ûdG | päÉÄn «qp °ùdG nq ønp Y ƒØo ©r jn hn √p Op ÉÑn pY røYn án Hn ƒr ànq dG πo Ñn ≤r jn … pò``dnq G ƒn ` ognh} k Ó°UGh ¬fÉ°ùMEG ∫õj ⁄ øe ¤EG √Ébƒ°TGh ..√ÉHôWGh :∫É``bh ÜÉ°ûdG ñô°üa k .ˆG ¬ªMQ Éàk «e ™bhh ñô°U ºK ,»∏Y ÓÑ°ùe ¬ª∏M πjPh ,‹EG á«cÉÑdG ∂à∏≤e øjCG ,!?¿É°†eQ ‘ ábOÉ°üdG ∂àHƒJ øjCG :»HQ ∑ÉYQ É«a ?¿GôبdGh ƒØ©dG ô¡°T ≈∏Y ájQÉ÷G ∂à©eO øjCG ,!?¿É°†eQ ‘ øe äÉæ÷G ‘ RƒØdÉH ¢üàNGh *** Éeô°üfGh √ÉØ¡dGh ô¡°ûdG πMôJ ÉeóN ÉeôM Ée º¶YÉj ¬ëjhÉ«a »∏ãe *** Gôk °ùµæe Úµ°ùŸG πaɨdG íÑ°UCGh ÉeóædGh º¡dG ’EG ó°üëj √GôJ ɪa *** QGòÑdG âbh ‘ ´QõdG ¬JÉa øe ɪ°üà©e ˆG πÑëHh √ô¡°T ‘ *** ¬àYÉ°†H iƒ≤àdG âfÉc øŸ ≈HƒW ,ΩGô◊G øe ¿É°†eQ ô¡°T ‘ ¬°ùØf ™æe ¿Éc øe :ºFÉ≤dG ºFÉ°üdG É¡jCG .ΩGƒYC’Gh Qƒ¡°ûdG øe √ó©H É«a É¡©æª«∏a ¤EG Oƒ©«°S Aô``ŸG ¿Éc ¿EG ¿É°†eQ øe √ÉfóØà°SG …ò``dG Ée ∂HôH ‹ πb ?¿É«°ü©dGh ܃fòdG øe ¿Éc Ée π©a ∑ÉjEGh ,É¡∏ãe áæ°ùëH É¡YÉÑJEG áæ°ù◊G ∫ƒÑb áeÓY øe ¿EG :»àNCG ..»NCG .92 :πëædG |ÉKk ɵn fr nCG Im ƒnq bo pó©r Hn rø pe Én¡dn õr Zn râ°†n ≤n fn »pàdnq Écn } ¿ƒµJ ¿CG ∑ÉjEG ,!?¿É°†eQ øe ¬JóØà°SG …òdG Ée :»FGóf ¥ó°Uh ‹GDƒ°S AÉØ°U ∂«dEG ..∂Ñ∏b ô¡W ..∂°ùØf Ö°SÉM ..∑ô¡°T ΩÉàN ‘ GÒãc ∫GDƒ°ùdG Gòg ™e ∞b .∂∏ªY ó≤ØJ É≤∏£æe ¿É°†eQ øµ«dh ..IójóL á«fÉÁEG IÉ«◊ É≤∏£æe ¿É°†eQ øµ«dh ,É¡Jôég ÉŸÉW äÉ◊É°U É¡«a QOÉÑJh ,É¡àaQÉb ÉŸÉW ÉHk ƒfP É¡«a ´OƒJ IÉ«◊ …’ƒe Éj ÜQ Éj ,á∏«d πc ™aôJ ºæ¡L øe Ú≤à©ŸG ∞FÉë°U á∏«d πc »g Ég . º¡æe ∑ÉjEGh »æ∏©LG zøj’ ¿hCG É¡d{

ÊÉ°ùfE’G ƒªæ∏d ᫪àM IQhô°V ∫É«LC’G ÚH IƒéØdG ø°ùM ó«ªM áeÉ°SCG .O

±ô°üàj ≥``gGô``ŸG CGó``Ñ`jh ,AÉ``æ` HC’G π«Lh ø``jó``dGƒ``dG º¡fCÉH ¬jódGhh ∞°üjh ¬jódGh º«b ¢†aôj ¬fCÉch ºgÈà©jh ,¬©e πeÉ©àdG á≤jôW ‘ øjô≤à°ùe ÒZ …ODƒj …òdG ôeC’G ,≈°†e π«L øe ºgh ÚÄØc ÒZ .¬fÉ«°üYh ≥gGôŸG IQƒK ¤EG ájÉ¡ædG ‘ •ÉÑME’G ¤EG ≥gGôŸÉH …ODƒ` j É``e º``gCG ø``e ¿EG ƒg ¿É``«`°`ü`©`dGh IQƒ``ã` dG ¤G √ƒ``Yó``jh ,¿Ghó`` ©` `dGh ájôM ó«≤J ⁄É©e RÈ``Jh ,¬àjôM ó«≤J á``dhÉ``fi ∫ÉŸG ¥ÉØfG ‘h ∫õæŸG ¤G ¬JOƒY ´ƒ°Vƒe ‘ ≥gGôŸG .¬fGôbG ™e ¬àbÓ©H ºµëàdGh ÚH Iƒ``é` Ø` dG ¤EG ô``¶`æ`f ¿CG CÉ` £` ÿG ø``e ¿EG ;Ö°ùëa ≥``gGô``ŸG è°†f ô¶f á``¡`Lh ø``e ∫É``«` LC’G Ò¨àdG áYô°S ɡ檰V øe iôNCG πeGƒY óLƒJ πH »ª∏©dG Qƒ£àdG ∫É› ‘h äÉ©ªàéŸG ‘ π°UÉ◊G .á«YɪàL’G IÉ«◊G πª°û«d √QÉKBÉH ¢ùµ©æj …òdG ¬«∏Y ≥∏£j ɪc hCG ∫É«LC’G ÚH ±ÓàN’G ¿EG ájQhô°Vh ᫪àM á«∏ªY ƒg ∫É«LC’G ÚH IƒéØdG ≥«≤– ‘ äÉaÓàN’G √òg º¡°ùJ PG ÊÉ°ùfE’G ƒªæ∏d äÉ©ªàéª∏d ᪡e É``¡`fG É``ª`c,∫Ó``≤`à`°`S’Gh äGò`` dG Ö«dÉ°S’G QÉKófG ‘ º¡°ùJ IƒéØdG √òg ¿G PG É°†jG ‘ É``gGhó``L Ωó``Y âàÑKG »``à`dG IÉ``«`◊G ‘ á``Áó``≤`dG Gòdh .Ió`` jó`` ÷G IÉ``«` ◊G äÉ``«`£`©`e ™``e π``eÉ``©` à` dG ™jô°ùdG Ò¨àdG É¡°VôØj á«YɪàLG Iô``gÉ``X »¡a .™ªàéª∏d ádƒØ£dG ¢ùØf º∏Y ‘ ¢ü°üîàe * á≤gGôŸGh

ÚH º``gÉ``Ø`à`dG Ωó`` Y á``dÉ``M ô``¡`¶`à`d Oƒ``©` J á``≤` gGô``ŸG É°†jG ¿ƒµj Gòg ºgÉØàdG ΩóYh ,≥gGôŸGh øjódGƒdG á∏eÉ©eh ܃∏°SCÉH πÑ≤j ≥``gGô``ŸG Óa ,Ú``gÉ``ŒG ‘ ‘ Ö``Zô``jh º¡à≤jôW ø``e ô``eò``à`jh ¬``d ø``jó``dGƒ``dG ¿ƒ∏Ñ≤àj ¿Gó`` dGƒ`` dG ’h º¡à£∏°S ø``e ¢``ü`∏`î`à`dG ÉjÉ°Uh ¿hó``H á≤jôW ≥°ûj ¿CG ójôj …ò``dG ≥gGôŸG øe â``∏`aCG ó``b Qƒ`` eC’G ΩÉ``eR ¿G ¿ƒ°ùëjh íFÉ°üfh ≈∏Y Ghô£«°ùj »µd áLÉ◊G ¢ùeCG ‘ ºgh º¡jójCG .¿hó≤à©j ɪc íeÉ÷G øFɵdG Gòg ¿Éc …òdG ºgÉØàdG ΩóY ¿CG Ò°ûf ¿CG óH ’ Éægh ádÉM ÖÑ°ùH ¿Éc IôµÑŸG ádƒØ£dG á∏Môe ‘ ɪFÉb »YɪàL’Gh …ƒ¨∏dGh »∏≤©dG è°†ædG ∫ɪàcG ΩóY ÖÑ°S ¿EÉ` a á∏Môe ‘ π°üëj Ée É``eCG ,πØ£dG óæY ∫ɪàcG ƒg (äÉbQÉØŸG øe ƒgh) ºgÉØàdG ΩóY ádÉM .øjôNB’G ≈∏Y ìÉàØf’Gh »∏≤©dG è°†ædG çó– äÉaÓÿG √òg ¿EG ∫ƒ≤dG øµÁ Gò¡dh á«YɪàL’G äGQÉ¡ŸGh ±QÉ©ŸGh äGÈÿG IOÉjR ÖÑ°ùH QhO ∫ƒM AGQBGh äÉgÉŒG ¿ƒµj ≥gGôŸG π©éj Gògh π©éj ɇ ,øjódGh ™ªàéŸGh IÉ«◊G §‰h Iô°S’G ôeC’G ,GóL ‹Éãe πµ°ûH ⁄É©dG ¤G ô¶æj ≥gGôŸG äÉgÉŒG øjƒµJ ¤EG ¿É«MC’G ¢†©H ‘ …ODƒj …òdG .áÄWÉN º¡H á°UÉN É``WÉ``‰CG ¿ƒ≤gGôŸG ¿ƒq µj ÉeóæYh ‘ á«dÉãŸG ¤EG OÉæà°S’ÉH QÉѵdG ⁄ÉY øY áØ∏àfl º¡Jô¶f Ú``H ÉæjÉÑJ π°üëj ,⁄É``©`dG ¤EG Iô¶ædG Aƒ°ûf ¤EG Gòg …ODƒ«a ,¬d QÉѵdG Iô¶fh ⁄É©dG ¤EG π«L Ú``H º``gÉ``Ø`à`dG Ωó`` Yh Ió``Y äÓ``µ`°`û`eh ´Gô``°` U

Qƒ°üdG ΩƒÑdCG íàa ôª©dG øe Úà°ùdG ≠∏H ÉeóæY á©HGôdG ‘ ¿É``c ÉeóæY √Qƒ``°`U ió``MEG ¤EG ™∏£Jh √ô©°T π«£j É≤gGôe É¡«a iCGôa ,√ôªY øe Iô°ûY πØ°SC’G øe É°†jôY ’É£æH …ó``Jô``jh ,¬«Øàc ¤EG πg :∫Ébh ¬°ùØf ¤EG ICÉéa ¬ÑàfG ,≈∏YC’G øe É≤«°Vh ¬ëFÉ°üfh √ódGh á°VQÉ©e ôcòJ ÉgóæYh !? ÉfCG Gòg Dhôéj ’h √ô°S ‘ √ƒHC’ ¬dƒ≤j ¿Éc Ée É°†jCG ôcòJh ." »æª¡ØJ ’ ∂fEG": ¬eÉeCG ¬H ìƒÑdG Ió≤©e Iô``gÉ``X ¢ùµ©j §«°ùÑdG π``eCÉ`à`dG Gò``g ÚH ±Ó``à` N’G »``g ,Ωó``≤` dG òæe ¿É``°`ù`fE’G É¡H ô``e ¬Hƒ∏°SCG ¿ƒq µj ¿CG π``LC’ íaɵj π«L πµa ,∫É``«`LC’G ™e ≥Øàj øe - π«∏≤dG ’EG - ó‚ ’ óbh ,¬H ¢UÉÿG …òdG π«÷G øY É«°VGQ ¿ƒµjh ,¬≤Ñ°S …òdG π«÷G .√ó©H »JCÉ«°S √òg π``ã`e ¤EG ´É``ª` à` L’G AÉ``ª`∏`Y ¬``Ñ`à`fG ó`` bh .∫É«LC’G Ú``H IƒéØdG É¡«∏Y Gƒ``≤`∏`WCGh ,Iô``gÉ``¶`dG ÚH É«dÉ©ØfG Gó``©`H ∫É``«` LC’G Ú``H Iƒ``é`Ø`dG »``æ`©`Jh ¿CG ø``µ`Á Iƒ``é` Ø` dG √ò`` g ¿EG .π``Ø` £` dGh ø``jó``dGƒ``dG ‘ ¥hô``Ø` dG á``¶`MÓ``e ∫Ó``N ø``e É``°`†`jCG É¡ë°Vƒf ,áØ∏àîŸG á«æeõdG äGÎØdG ÚH äGó≤à©ŸGh QɵaC’G ±ô©j ¿CG øµÁ á«∏µdG ¤EG π``NO ób ¢üî°T …CÉ`a .IÒNC’G áæ°ùdGh ¤hC’G áæ°ùdG ÜÓW ÚH ¥ôØdG ≈∏Y ¿ƒµj Oɵj ∫É«LC’G ÚH IƒéØdG Ωƒ¡Øe ¿EG ™ªà°ùj ¿CG »æ©j …ò``dG ºgÉØàdG Ωƒ¡Øe øe ó°†dG áHÉéà°S’G ¿ƒ``µ`Jh ,º¡d ™ªà°ùJh ¿hô`` NB’G ∂``«`dEG ¿Éc ɪ∏ch ,ΩÓµdG »g ÚªgÉØàŸG ÚH ájó«∏≤àdG Éægh .º¶YCG ô``NB’G º¡a ¢Uôa âfÉc È``cCG ΩÓµdG ƒg πg ,∫É``«`LC’G ÚH QGƒ``◊G øY ∫AÉ°ùàf ¿CG óH’ ?ºgÉØ``àdG ¤EG ∫ƒ°UƒdG º¡d í«àj Ée ájÉصdG øe »Øµj Ée º¡JÉbhCG øe ¿ƒ°†≤j äÉ¡eC’Gh AÉHB’G πgh º¡Ñ«dÉ°SCG πgh ?ºgÉØàdG Gò¡d äÉ«dhCG Gƒª«≤j »µd ?AÉæHC’G AGƒàMG ≈∏Y IQOÉb É¡∏©éj Ée ᪵◊G øe øe Ió``jó``Y ¿É`` «` `MCG ‘ ¿Gó`` dGƒ`` dG Ö``∏`£`j GPÉ``ª` ∏` a Gƒfƒµj ¿CG º¡æe ¿ƒ©bƒàj hCG Ú≤gGôŸG hCG ∫ÉØWC’G iôNCG ¿É``«`MCG ‘ ¿ƒ``¨`dÉ``Ñ`jh ?º``gQÉ``ª`YCG ø``e È``cCG .QÉѵdG øe ≈àM ÈcCG Gƒfƒµj ¿CG º¡æe ¿ƒ©bƒà«a ≈∏Y ¬``∏` c Ωƒ`` ∏` dG ™``°`†`J ’ á``∏` Ä` °` SC’G √ò`` g ¿EG ,IôgɶdG √òg ÜÉÑ°SCG ºgóMƒd º¡∏ª–h øjódGƒdG øjódGƒdG Ú``H ábÓ©∏d á«©«Ñ£dG Qƒ`` eC’G ø``e ¿EG ,äÉeRCG äGÎah ΩÓ°S äGÎa ‘ ô“ É¡fCG AÉæHC’Gh QGó≤e ¿ƒ``µ` j π``Ø`£`dG IO’h ó``æ`Y ß``MÓ``ŸG ø``ª`a √ÉŒG GPh ,¬`` jó`` dGh Ú`` Hh ¬``æ`«`H Ó``«`∏`b º``gÉ``Ø`à`dG ¿GódGƒdG ¿ƒµjh ,πØ£dG ƒëf øjódGƒdG øe óMGh Ωó≤J ó``æ`Yh ,π``Ø`£`dG äÉ``Ñ` ZQ ´É``Ñ` °` TEG ‘ øjó«©°S π≤J QÉѵdG á¨dh äÉë∏£°üe ¬ª∏©Jh πØ£dG ôªY ºgÉØàdG ¿ƒµjh ∫É``Ø`WC’Gh øjódGƒdG ÚH IƒéØdG øeh πØ£dG ƒëf øjódGƒdG øe ÚgÉŒÉH º¡æ«H º¡jódGƒH ¿ƒ≤ãj ∫ÉØWC’Éa ,øjódGƒdG ƒëf πØ£dG Ö∏ZCG ‘ ´É``æ`à`bG ø``Y º¡fƒ©«£jh º``¡`fƒ``eÎ``ë`jh ,º¡àYÉ£Hh º¡FÉæHCÉH AGó©°S ¿Gó``dGƒ``dGh ¿É``«`MC’G á«ÑgòdG IÎØdG »g IÎØdG √òg ¿EG ∫ƒ≤f ¿CG øµÁh ,∫ÉØWC’Gh ø``jó``dGƒ``dG Ú``H ábÓ©dG É¡H ô``“ »àdG á∏Môe ‘ øµdh ,Iô``NCÉ`à`ŸG ádƒØ£dG á∏Môe »``gh


(1349) Oó©dG - (17) áæ°ùdG - Ω ( 2010) ∫ƒ∏jCG (7) ¿É°†eQ (28) AÉKÓãdG

á≤HÉ°ùe

e ø g ?ƒ RÉ‚E’G ‘ AÉcô°T

óÑ©dG á°VhQ OGóYG

z»àeq oC’ áæenCG »àHÉë°U{

°U π«∏L »HÉë ô©j Éc : ¿hô°û©dG h ¿ G °S ª ¬ ± eÓ°SEG πÑb G ≈∏Y ÒѵdG ¬Ø£©H ¬ Y Ñ ó °T ª ch ,¿Gƒ«◊ ---) ódh °T ɪ∏a ,¢ù °U ˆG ìô «∏Y ƒæëj Iôg ¬d âfÉ SCGh ,¢ShO á∏«Ñb ‘ ( E’G ¤EG ¬eCG ó Q √ d Ó E °S £jh ,É¡ ΩÉY º∏° ãc ΩÓ°S √ɪ°S ΩÓ ) ∫ƒ°SôdG âfɵa ,ÉgÉYôjh ,É¡ª© `g7 áæ°S) È«N íàa a ,¢†aôJ âfɵa ,GkÒ êôîj ¿Éc ,( h c dG √Éæ æeh ,( eRÓJ Q É¡d ÉYó ,äGhõ¨∏d Q ) `H áHÉë°ü πc ‘ ¬©e ÖgòJh ¬ MÉ°üj ¿Éc ¬eÓ°SEG ò U ˆG ∫ƒ°S XGƒj ¿Éch , ¬æY åjOÉMCÓd ájGh ∏° Ö ≈ G ∏Y ≈ ¿Éc ,(--ˆ e Ö ∏Y ɵ ∏L dG « ù æ ¬ Ñ .¿ M É° ∏Y à h » « ä S ≈ ¡ h ∏° j dG º ¬æY ∫Éb ©e ¢ù∏é :∫ƒ≤jh Ójh º∏© jGó¡dÉH º U »ÑædG ΩR (---) ¿EG :áHÉë°üdG üfC’G øe ÊGƒNEG ¿EG ∫ƒ°SQ ΩõdCG G ÉgGó¡a á ÒÑc Éàk bh ¬ ∏° ,Gk ≈ ˆ . G ÉM h ˆ ∫ G C G É° ∏Y b Q « ƒYój ¿ a , º∏°Sh ¬ ¿EGh ,åjó◊G ÌcCG ó GQCG πªY º¡∏¨°ûj ¿Éc CÉa ,»æ£H Aπe ≈∏Y ˆ êhõJ ɵ ¿ G C c Ì G GPEG ó¡°T EGh ,º¡«°V Ió«°S øe áHÉë°üdG øjôLÉ¡Ÿ æ∏d áeRÓe Kóëàj ⁄ QÉ°üfC’Gh ôLÉ¡ŸG øe ÊGƒNEG ¿ °ùf GPEG ßØMCGh GƒHÉZ LCG ÉgóæY πª©j ¿Éc øH ôªY √’h Ñ » h G C c Ì j ø .Gƒ ºg à Gƒ ÿG Ñb GkÒ ãjOÉMCG πã º¡∏¨°ûj ¿Éc .¬eÓ°SEG π ,øjôëÑdG IQÉeEG ÜÉ£ ∏d É kë°UÉf ¿Éc Oôj ¿Éµa ,¬ dG) ¥Gƒ°SC’ÉH ≥Ø°üdG h Éc ;¢ ¿ dG Éf CÉj SÉæ Ééà H ¿GhôŸ ÉkÑF É¡æjh ±hô©ŸÉH ºgôe dG πgCG Éj :∫Ébh ¥ƒ°ù ø G ◊ âæch ,(IQ µ º ∏Y g °ù ƒ ≈ º G °S ¥ Ÿ Y ô : ó ø ´ CÉa EG j ÉZ ¿EÉa ,áæ Á ¿Éc ɪæ«Hh ,ôµæŸG j ˆG ∫ƒ°SQ çGÒe ¿ K ,óé°ùŸG ¤EG ¢SÉædG Äk «°T Ü e ô Gh ¿ àfCGh º°ù≤ EG Gƒ©LQ º C’G ƒg ¿Éc a !º°ù≤j É ŸG ¥ƒ°ùH ô .É¡«∏Y Òe ób ¢SÉædG iCGQ áæjó àa ¿ƒÑgòJ ’CG ,Éæg º :º¡d ∫É≤a (---) ¤ b ?ºàjCGQ GPÉeh :∫É≤ GÒe ∑Gòa jCGQ :GƒdÉ .óªfi ç M H Gƒ∏¨à°TG °üf GhòNCÉ LQ ºµd Ée bƒa ,É«fódÉ h :GƒdÉ≤a ?¬æe ºµÑ« --) Éj :GƒdÉb !?ºà© eƒbh ,¿ƒ∏°üj Ékeƒb Éæ Ú ∞ ‘ h °S § ≤j Ék ƒdG ¬Jô°†M ÖÑMCÉa ô b ,(g øjCG Éa A ó ƒ h ? ,I P ¿ g H Éb Ñ µ dG ∫ ≤ Éæ ≈ : ô G E EG Ébk ƒ°T J .»FÉ≤d .óé°ùŸG ‘ a Éæ∏Nóa ,óé°ùŸG ¤ G ¿hôcòj Ékeƒbh ,¿BG ,¬HQ AÉ≤d ¤ ) áæ°S áæjóŸÉH ‘ƒ jóM (5000) h « ◊ ÉŸ ¬ Ó °S ∏a ∫ Ä º π f Gh : 9 .å ¬«a ô ,ΩGô◊ bh ,(`g 5 ∂«µÑj Ée CG º¡d ∫É≤a øe :∫Éb ? Yh ,(`g57) áæ°S π« ∏b á dG :Iôjôg ƒH Gõ ŸG Ió°Th O (78) √ôª ∫Ébh ,IRÉØ ™«≤ÑdÉH øaOh ,áæ°S : G ∏d ¡ º G E CG Ê ó©H ∑AÉ≤d ÖM ,ɪk ∏Y ¢VQC’G CÓe Ée h Q h øe ÌcCG i

øeÉãdG ∫GDƒ°ùdG 2010/8/19 ïjQÉJ 25294/28/2/4 ºbQ IQÉéàdGh áYÉæ°üdG IQGRh á≤aGƒe

º∏°ùe √GhQ

áHÉLE’ÉH ßØàMG ¿ƒHƒc ‘ É¡∏°SQCGh ô°ûæ«°S …òdG áHÉLE’G ô¡°ûdG ájÉ¡f ‘ ËôµdG

á«fÉ°†eôdG

á≤HÉ°ùŸG õFGƒL QÉæjO 150 QÉæjO 100 QÉæjO 100 QÉæjO 100 QÉæjO 100 QÉæjO 100 QÉæjO 100 QÉæjO 100 QÉæjO 100 QÉæjO 100 QÉæjO 100 QÉæjO 100 QÉæjO 100

Iô°ûY á``°` ù` eÉ``ÿG Iõ`` FÉ`` ÷G Iô°ûY á``°` SOÉ``°` ù` dG Iõ`` FÉ`` ÷G Iô°ûY á``©` HÉ``°` ù` dG Iõ`` FÉ`` ÷G Iô°ûY á``æ` eÉ``ã` dG Iõ`` `FÉ`` `÷G Iô°ûY á``©` °` SÉ``à` dG Iõ`` FÉ`` ÷G ¿hô`` ` °` ` û` ` ©` ` dG Iõ`` ` ` ` `FÉ`` ` ` ` `÷G ¿hô°û©dGh ájOÉ◊G IõFÉ÷G ¿hô°û©dGh á«fÉãdG IõFÉ÷G ¿hô°û©dGh áãdÉãdG IõFÉ÷G ¿hô°û©dGh á©HGôdG IõFÉ÷G ¿hô°û©dGh á°ùeÉÿG IõFÉ÷G ¿hô°û©dGh á°SOÉ°ùdG IõFÉ÷G ¿hô°û©dGh á©HÉ°ùdG IõFÉ÷G

QÉæjO QÉæjO QÉæjO QÉæjO QÉæjO QÉæjO QÉæjO QÉæjO QÉæjO QÉæjO QÉæjO QÉæjO QÉæjO QÉæjO

1500 1000 500 150 150 150 150 150 150 150 150 150 150 150

¤hC’G Iõ`` ` ` ` ` ` `FÉ`` ` ` ` ` ` `÷G á`` ` «` ` `fÉ`` ` ã` ` `dG Iõ`` ` ` ` ` FÉ`` ` ` ` ` ÷G á`` ` ã` ` `dÉ`` ` ã` ` `dG Iõ`` ` ` ` ` FÉ`` ` ` ` ` ÷G á`` ` `©` ` ` HGô`` ` `dG Iõ`` ` ` ` ` FÉ`` ` ` ` ` ÷G á`` `°` ` ù` ` eÉ`` `ÿG Iõ`` ` ` ` FÉ`` ` ` ` ÷G á`` `°` ` SOÉ`` `°` ` ù` ` dG Iõ`` ` ` `FÉ`` ` ` `÷G á`` `©` ` HÉ`` `°` ` ù` ` dG Iõ`` ` ` ` FÉ`` ` ` ` ÷G á`` ` æ` ` eÉ`` ` ã` ` dG Iõ`` ` ` ` ` FÉ`` ` ` ` ` ÷G á`` `©` ` °` ` SÉ`` `à` ` dG Iõ`` ` ` ` FÉ`` ` ` ` ÷G Iô`` ` °` ` `TÉ`` ` ©` ` `dG Iõ`` ` ` ` FÉ`` ` ` ` ÷G Iô°ûY á``jOÉ``◊G Iõ``FÉ``÷G Iô°ûY á``«` fÉ``ã` dG Iõ`` FÉ`` ÷G Iô°ûY á``ã` dÉ``ã` dG Iõ`` FÉ`` ÷G Iô°ûY á``©` HGô``dG Iõ`` FÉ`` ÷G

ÊOQ’G »eÓ°SE’G ∂æÑdG øe áeó≤e õFGƒ÷G ™«ªL

RôHCGh π°†aCG äGóæ°ùdG √òg Èà©Jh 1997 ΩÉY òæe É¡H πª©dG CGóH »àdG á°VQÉ≤ŸG äGóæ°S QGó°UEGh ájQɪãà°S’G ßaÉëŸG IQGOEÉH »eÓ°SE’G ∂æÑdG õ«ªàj

Oƒ≤f ¤EG É¡∏jƒ– h É¡©«H hCG É¡FGô°T hCG ÉgQGó°UEG óæY É¡H ÜÉààc’G øµÁ Éfôe ÉjQÉNOG GAÉYh πµ°ûJh ™ªàéŸG OGôaCG ÚH …OÉ°üàb’G πeɵàdG äÉ«dBG


عدد الثلاثاء 7 أيلول 2010