Page 1

‫ﺗﻄﺒﻊ ﻓﻲ‬

‫اﻟﺮﻳﺎض‬ ‫ﺟــــــﺪة‬ ‫اﻟﺪﻣــــﺎم‬

‫اﻟﺠﻤﻌﺔ ‪17‬رﻣﻀﺎن ‪1434‬ﻫـ ‪26‬ﻳﻮﻟﻴﻮ ‪2013‬م اﻟﻌﺪد )‪ (600‬اﻟﺴﻨﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬

‫‪ 24‬ﺻﻔﺤﺔ رﻳﺎﻻن‬

‫‪26 July 2013 G.Issue No.600 Second Year‬‬

‫‪Friday 17 Ramadan 1434‬‬

‫اﻟﺘﺤﻘﻴﻖ ﻣﻊ ﺛﻤﺎﻧﻴﺔ اﻧﺘﺤﻠﻮا ﺻﻔﺔ ﻣﺤﺎﻣﻴﻦ‬ ‫اﻟﺪﻣﺎم ‪ -‬ﻓﺎﻃﻤﺔ آل دﺑﻴﺲ‬

‫‪١١‬‬

‫ﻛﺸـﻒ ﻣﺪﻳﺮ اﻹدارة اﻟﻌﺎﻣﺔ ﻟﻠﻤﺤﺎﻣـﺎة ﰲ وزارة اﻟﻌﺪل‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ اﻟﻐﻔﻴﲇ‪ ،‬ﻟـ»اﻟﴩق«‪ ،‬ﻋﻦ ﺿﺒﻂ ﺛﻤﺎﻧﻴﺔ ﻣﻨﺘﺤﻠﻦ‬ ‫ﻤﻬﻨـﺔ اﻤﺤﺎﻣﺎة ﺧﻼل اﻟﻌـﺎم اﻟﺠﺎري‪ ،‬ﻣﺆﻛـﺪا ً إﺣﺎﻟﺘﻬﻢ‬ ‫إﱃ ﻫﻴﺌـﺔ اﻟﺘﺤﻘﻴﻖ واﻻدﻋﺎء اﻟﻌﺎم ﻹﻳﻘـﺎع اﻟﻌﻘﻮﺑﺔ اﻟﺘﻲ‬ ‫ﻧـﺺ ﻋﻠﻴﻬـﺎ اﻟﻨﻈﺎم وﺗﻘﴤ ﺑﺎﻟﺴـﺠﻦ ﻣـﺪة ﺗﺼﻞ إﱃ‬ ‫ﻋـﺎم وﻏﺮاﻣـﺔ ﻻ ﺗﻘﻞ ﻋﻦ ﺛﻼﺛﻦ أﻟﻒ رﻳـﺎل أو ﺑﺈﺣﺪى ﻫﺎﺗﻦ‬ ‫اﻟﻌﻘﻮﺑﺘﻦ‪.‬‬

‫ﻣﺴﻌﻔﻮن ﻳﺤﺎوﻟﻮن إﻧﻘﺎذ اﻟﱪاﻫﻤﻲ ﺑﻌﺪ إﻃﻼق اﻟﻨﺎر ﻋﻠﻴﻪ‬

‫)اﻟﴩق(‬

‫رﺻﺎﺻﺔ ﺗﻬ ّﺰ ﺗﻮﻧﺲ‬

‫ﺗﻮﻧﺲ ‪ -‬ﻋﲇ ﻗﺮﺑﻮﳼ‬

‫اﻫﺘﺰت ﺗﻮﻧﺲ أﻣﺲ ﻋﲆ وﻗﻊ اﻏﺘﻴﺎل اﻟﻨﺎﺋﺐ ﰲ‬ ‫اﻤﺠﻠﺲ اﻟﺘﺄﺳـﻴﴘ‪ ،‬وﻣﺆﺳﺲ اﻟﺘﻴﺎر اﻟﺸﻌﺒﻲ‬ ‫اﻤﻌﺎرض‪ ،‬ﻣﺤﻤﺪ اﻟﱪاﻫﻤﻲ‪ ،‬ﺑـ ‪ 11‬رﺻﺎﺻﺔ‪،‬‬ ‫اﺳﺘﻘﺮت ﰲ ﺟﺴـﺪه ﻟﻴﻠﻔﻆ أﻧﻔﺎﺳﻪ اﻷﺧﺮة ﰲ‬ ‫اﻤﺴﺘﺸـﻔﻰ اﻟﺠﻬﻮي ﺑﺄرﻳﺎﻧـﺔ‪ ،‬وﻟﺘﺨﺮج ﻓﻮرا‬ ‫ﺗﻈﺎﻫﺮات ﰲ ﺷـﺎرع اﻟﺤﺒﻴﺐ ﺑﻮرﻗﻴﺒﺔ ﰲ اﻟﻌﺎﺻﻤﺔ‪،‬‬ ‫ﺗﻨﺪﻳﺪا ﺑﺎﻻﻏﺘﻴﺎل‪ ،‬ﻓﻴﻤﺎ ﻫﺎﺟﻢ ﻣﺤﺘﺠﻮن ﻣﻘﺎر ﺣﺰب‬ ‫اﻟﻨﻬﻀﺔ اﻟﺤﺎﻛﻢ‪.‬‬ ‫وﻗﺎﻟـﺖ ﺑﻠﻘﻴـﺲ‪ ،‬اﺑﻨـﺔ ﻣﺤﻤـﺪ اﻟﱪاﻫﻤـﻲ ﻟـ‬ ‫»اﻟﴩق« إن ﺷﺨﺼﻦ ﻛﺎﻧﺎ ﻋﲆ ﻣﺘﻦ دراﺟﺔ ﻧﺎرﻳﺔ‪،‬‬ ‫وﻳﺮﺗﺪﻳﺎن ﻣﻼﺑﺲ ﺳﻮداء‪ ،‬وﻳﻌﺘﻤﺮان ﻗﺒﻌﺘﻦ‪ ،‬أﻃﻠﻘﺎ‬ ‫اﻟﻨﺎر ﻋـﲆ واﻟﺪﻫﺎ أﻣﺎم ﻣﻨﺰﻟـﻪ‪ .‬وأﺿﺎﻓﺖ‪ ،‬ﻣﺘﻮﺟﻬﺔ‬

‫ﺑﻜﻼﻣﻬـﺎ ﻟﻠﺸـﻌﺐ اﻟﺘﻮﻧﴘ‪» :‬ﻻ ﺗﺨﺎﻓـﻮا‪ ،‬ﺗﻤﺮدوا«‪.‬‬ ‫ﻣﻨﺘﻘـﺪة ﺑﺸـﺪة ﺣﺮﻛﺔ اﻟﻨﻬﻀـﺔ اﻹﺳـﻼﻣﻴﺔ ﻗﺎﺋﺪة‬ ‫اﻻﺋﺘﻼف اﻟﺜﻼﺛﻲ اﻟﺤﺎﻛﻢ‪ ،‬ورﺋﻴﺴﻬﺎ راﺷﺪ اﻟﻐﻨﻮﳾ‪.‬‬ ‫أﻣﺎ ﻫﻨﺪ‪ ،‬ﺟﺎرة اﻟﱪاﻫﻤﻲ‪ ،‬ﻓﻘﺎﻟﺖ ﻟـ »اﻟﴩق«‬ ‫إن ﻋﻤﻠﻴـﺔ اﻻﻏﺘﻴـﺎل ﺗﻤـﺖ ﰲ ﺣﺪود اﻟﺴـﺎﻋﺔ اﻟـ‬ ‫‪ 12.10‬ﻇﻬـﺮ اﻟﺨﻤﻴـﺲ‪ ،‬ﺣﻴـﺚ ﺳـﻤﻌﺖ أوﱃ‬ ‫اﻟﻄﻠﻘـﺎت اﻟﻨﺎرﻳـﺔ‪ ،‬وﻫـﻲ ﻣﻮﺟـﻮدة ﰲ ﻣﻨﺰﻟﻬـﺎ‪،‬‬ ‫ﻟﱰاﻓﻘﻬـﺎ ﻃﻠﻘﺎت ﻧﺎرﻳﺔ أﺧـﺮى‪ ،‬وأﺿﺎﻓﺖ ﻫﻨﺪ أن‬ ‫اﺳـﺘﻬﺪاف ﻋﻀﻮ اﻤﺠﻠﺲ اﻟﺘﺄﺳـﻴﴘ ﺗﻢ ﺑﺼﻮرة‬ ‫ﺑﺸﻌﺔ‪ ،‬وأن ﺳﻜﺎﻧﺎ ً أﴎﻋﻮا إﱃ اﻟﱪاﻫﻤﻲ‪ ،‬ﻓﻮﺟﺪوه‬ ‫ﻣﻠﻘـﻰ ﻋـﲆ اﻷرض وﻫﻮ ﰲ ﺣﺎﻟﺔ ﺣﺮﺟـﺔ ﻟﻠﻐﺎﻳﺔ‪،‬‬ ‫ﻣﺒﻴﻨﺔ أن ﻣﺤﻤﺪ اﻟﱪاﻫﻤﻲ‪ ،‬اﺳـﺘُﻬﺪ َ‬ ‫ِف أﻣﺎم أﺑﻨﺎﺋﻪ‬ ‫ً‬ ‫واﺻﻔﺔ اﻤﺸﻬﺪ ﺑﺄﻧﻪ ﻛﺎن ﻣﺮﻋﺒﺎ‬ ‫اﻟﺨﻤﺴﺔ وزوﺟﺘﻪ‪،‬‬ ‫)ﺗﻔﺎﺻﻴﻞ ص ‪(15‬‬ ‫وﻣﺆﺛﺮا ﻟﻠﻐﺎﻳﺔ‪.‬‬

‫‪ ٣‬آﻻف وﻇﻴﻔﺔ »ﺧ ﱠﺒﺎز« ﻟﻠﻔﺘﻴﺎت واﻟﺸﺒﺎب‬ ‫أﺑﻬﺎ ‪ -‬ﻋﺒﺪه اﻷﺳﻤﺮي‬

‫ﻛﺸـﻒ رﺋﻴﺲ ﻟﺠﻨـﺔ اﻤﺨﺎﺑـﺰ ﰲ اﻟﻐﺮﻓـﺔ اﻟﺘﺠﺎرﻳﺔ‬ ‫اﻟﺼﻨﺎﻋﻴﺔ ﺑﺠﺪة ﻓﺎﻳـﺰ ﺣﻤﺎدة أن ﻣﺨﺎﺑﺰ ﺟﺪة وﻣﻜﺔ‬ ‫ﺳﺘﻮﻓﺮ ﻓﺮﺻﺎ ً وﻇﻴﻔﻴﺔ ﻟﻠﻔﺘﻴﺎت اﻟﺴﻌﻮدﻳﺎت ﰲ ﻣﺠﺎل‬ ‫إﻧﺘﺎج اﻟﻜﻴﻚ واﻟﺘﻌﺒﺌﺔ واﻟﺘﻐﻠﻴﻒ‪ ،‬ﻣﺆﻛﺪا ً ﺗﻮﻓﺮ ‪3000‬‬ ‫وﻇﻴﻔﺔ ﻟﻠﺸـﺒﺎب واﻟﻔﺘﻴـﺎت ﰲ اﻤﺨﺎﺑـﺰ ﺣﺘﻰ ﻣﻄﻠﻊ‬ ‫اﻟﻌﺎم اﻤﻘﺒﻞ‪ ،‬ﺑﻌﺪ اﻧﺘﻬﺎء ﻣﻬﻠﺔ ﺗﺼﺤﻴﺢ اﻟﻌﻤﺎﻟﺔ اﻤﺨﺎﻟﻔﺔ‪.‬‬

‫ﻓﻲ ﻣﻠﻒ‬

‫|‬

‫اﺳﺒﻮﻋﻲ‬

‫راﻛﺎن ﻻ ﻳﺪرس‪ ..‬وﻻ ُﻳﻌﺎ َﻟﺞ‬

‫وﴐﺑﻪ اﻤﺴـﺘﻤﺮ ﺑﺄﺳـﻼك ﻛﻬﺮﺑﺎﺋﻴﺔ وﻗﻠﻊ أﻇﺎﻓﺮه‪ ،‬إﺿﺎﻓﺔ إﱃ ﺣﺒﺴـﻪ‬ ‫ﺟﺎزان ‪ -‬ﻋﲇ اﻟﺠﺮﻳﺒﻲ‬ ‫داﺧﻞ دورات اﻤﻴﺎه أﻳﺎﻣﺎ ً ﻣﺘﻮاﺻﻠﺔ‪.‬‬ ‫وأﺿﺎف »ﺗﺒﻨﻴﺖ راﻛﺎن ﺑﻤﻮاﻓﻘﺔ ﻣﻦ ﻗﺴﻢ اﻟﺤﻤﺎﻳﺔ ﰲ ﺟﺪة وﺣﺎوﻟﺖ‬ ‫ﻧﺎﺷـﺪ أﺣﻤﺪ ﻣﱪوك ﻣﺒﺎرك )ﺟﺪ اﻟﻄﻔﻞ اﻤﻌﻨﻒ راﻛﺎن ﻷﻣﻪ(‪ ،‬أﻣﺮ‬ ‫ﻣﻨﻄﻘﺔ ﺟﺎزان اﻷﻣﺮ ﻣﺤﻤﺪ ﺑﻦ ﻧﺎﴏ‪ ،‬ﺑﺎﻟﺘﺪﺧﻞ ﻹﻛﻤﺎل إﺟﺮاءات ﺗﺴـﺠﻴﻠﻪ ﰲ إﺣﺪى اﻤﺪارس اﻻﺑﺘﺪاﺋﻴﺔ‪ ،‬وﻟﻜﻦ ﻣﺪﻳﺮ اﻤﺪرﺳـﺔ رﻓﺾ ﻷن‬ ‫اﻟﻄﻔﻞ ﻟﻴﺲ ﻟﺪﻳﻪ ﺳـﺠﻞ ﻣﺪﻧﻲ«‪ ،‬وﺗﺎﺑﻊ »ﺗﺴﻠﻤﺖ راﻛﺎن ﰲ‬ ‫اﻟﺴـﺠﻞ اﻤﺪﻧـﻲ اﻟﺨﺎﺻﺔ ﺑﺤﻔﻴﺪه ﺣﺘﻰ ﻳﺴـﺘﻄﻴﻊ‬ ‫ﺷـﻬﺮ رﺟﺐ اﻤﺎﴈ ﻋﲆ أن ﺗﺘﻮﱃ ﻛﻞ اﻟﺠﻬـﺎت اﻟﺤﻜﻮﻣﻴﺔ‬ ‫اﻟﺘﻤﺘﻊ ﺑﻜﺎﻓﺔ ﺣﻘﻮﻗﻪ ﻣﻦ دراﺳﺔ وﻋﻼج‪.‬‬ ‫اﻟﺘـﻲ ﺗﺒﺎﴍ ﺣﺎﻟﺘﻪ ﺗﺼﺤﻴﺢ وﺿﻌﻪ‪ ،‬إﻻ أن وﻋﻮدﻫﻢ ذﻫﺒﺖ‬ ‫وﻗـﺎل ﻣﺒﺎرك ﻟـ»اﻟﴩق«‪ ،‬إﻧـﻪ ﺗﺒﻨﻰ ﺗﺮﺑﻴﺔ ﺣﻔﻴﺪه‬ ‫أدراج اﻟﺮﻳـﺎح وﻣﻨﻬـﺎ أﻧﻬﻢ ﺳـﻴﻘﻮﻣﻮن ﺑﺘﺤﻮﻳﻠـﻪ إﱃ أﺣﺪ‬ ‫وﻧﻘﻠـﻪ ﻣـﻦ ﺟـﺪة إﱃ ﺟـﺎزان ﻟﻴﺒﻌـﺪه ﻛﻠﻴﺎ ً ﻋﻦ أﺷـﻜﺎل‬ ‫اﻤﺴﺘﺸـﻔﻴﺎت ﺣﺘﻰ ﻳﺘـﻢ إﺟﺮاء ﻋﻤﻠﻴﺎت ﺗﺠﻤﻴﻞ ﻟﻪ ﺑﺴـﺒﺐ‬ ‫اﻟﺘﻌﺬﻳﺐ اﻟﺘـﻲ ﺗﻌﺮض ﻟﻬﺎ ﻋﲆ ﻳﺪ واﻟﺪه‪ ،‬ﻣﺒﻴﻨﺎ ً أن أوراق‬ ‫اﻟﺠﺮوح واﻟﺤﺮوق اﻟﺘﻲ ﺷﻮﻫﺖ أﺟﺰا ًء ﻣﻦ ﺟﺴﻤﻪ ووﺟﻬﻪ‪.‬‬ ‫ﻗﻀﻴﺘـﻪ ﻣﺘﺪاوﻟﺔ ﺑـﻦ ﻋﺪﻳﺪ ﻣﻦ اﻟﺠﻬـﺎت اﻟﺤﻜﻮﻣﻴﺔ‪ ،‬وﻻ‬ ‫ﻳﺴـﺘﻄﻴﻊ إﻛﻤﺎل ﻋﻼﺟﻪ ﰲ اﻤﺴﺘﺸـﻔﻴﺎت‪ ،‬واﻟﺘﺴـﺠﻴﻞ ﰲ‬ ‫ﻣﻦ ﺟﻬﺘﻪ ﻗﺎل اﻟﻨﺎﻃﻖ اﻹﻋﻼﻣﻲ ﻟﻔﺮع اﻟﺸـﺆون اﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻴﺔ‬ ‫اﻤﺪرﺳﺔ ﺑﺤﺠﺔ أﻧﻪ ﻻ ﻳﺤﻤﻞ ﺳﺠﻼً ﻣﺪﻧﻴﺎً‪.‬‬ ‫ﰲ ﻣﻨﻄﻘـﺔ ﺟﺎزان أﺣﻤـﺪ اﻟﺴـﻮادي‪ ،‬إﻧﻪ ﺗﻤﺖ ﻣﺨﺎﻃﺒـﺔ اﻹدارة‬ ‫اﻟﻄﻔﻞ راﻛﺎن‬ ‫وذﻛﺮ أن ﺣﻔﻴﺪه ﺗﻌـﺮض ﻟﻠﻌﻨﻒ اﻷﴎي ﻋﲆ ﻳﺪ واﻟﺪه‬ ‫اﻟﻌﺎﻣﺔ ﻟﻠﱰﺑﻴﺔ واﻟﺘﻌﻠﻴﻢ ﰲ ﺟﺎزان ﻣﻦ أﺟﻞ ﻣﺴﺎﻋﺪة راﻛﺎن وﺗﺴﺠﻴﻠﻪ‬ ‫وﻳﻌﻴﺶ ﻣﺄﺳـﺎة ﻣﺆﻤﺔ ﺳـﻮاء ﻛﺎﻧﺖ ﺟﺴـﺪﻳﺔ أم ﻧﻔﺴـﻴﺔ ﺟﺮاء ﺗﻌﺬﻳﺒﻪ‪ ،‬ﰲ إﺣﺪى اﻤﺪارس‪ ،‬ﻛﻤﺎ ﺗﻤﺖ ﻣﺨﺎﻃﺒﺔ اﻷﺣﻮال اﻤﺪﻧﻴﺔ ﻟﻜﻲ ﺗﺴـﺎرع ﺑﺎﺳﺘﻜﻤﺎل‬ ‫)ﺗﻔﺎﺻﻴﻞ ص ‪(8‬‬ ‫ﺣﻴﺚ ﺗﻌﺮض ﻟﺴـﻜﺐ اﻤﺎء اﻟﺤﺎر ﺟﺪا ً ﻋﻠﻴﻪ وإﻃﻔﺎء اﻟﺴﺠﺎﺋﺮ ﰲ ﺟﺴﺪه اﻹﺟﺮاءات اﻟﻨﻈﺎﻣﻴﺔ ﻣﻊ ﺣﺎﻟﺘﻪ‪.‬‬

‫‪ ٧‬ﻣﻨﺎﻃﻖ ﺗﺴﺘﺄﺛﺮ‬ ‫ﺑـ ‪ ٪٧٤‬ﻣﻦ ﻋﺪد‬ ‫اﻟﺠﻤﻌﻴﺎت اﻟﺘﻌﺎوﻧﻴﺔ‬

‫واﺳـﺘﺜﻨﻰ اﻟﻐﻔﻴـﲇ اﻤﺘﺪرﺑـﻦ ﰲ اﻤﺤﺎﻣـﺎة ﻣـﻦ ﺟﺮﻳﻤﺔ‬ ‫اﻧﺘﺤﺎل ﺷـﺨﺼﻴﺔ اﻤﺤﺎﻣﻲ ﰲ ﺣﺎل ﺗﻌﺮﻳﻔﻬﻢ أﻧﻔﺴـﻬﻢ ﺑﺄﻧﻬﻢ‬ ‫ﻣﺤﺎﻣﻮن‪ ،‬إﻻ إذا ﺗﺠﺎوزا ذﻟﻚ ﺑﺎﻓﺘﺘﺎح ﻣﻜﺎﺗﺐ ﺧﺎﺻﺔ ﻟﻬﻢ وﻫﻢ‬ ‫ﻣﺎزاﻟـﻮا ﻗﻴﺪ اﻟﺘﺪرﻳـﺐ‪ ،‬ﻣﻔﺮﻗﺎ ً ﺑﻦ رﺧﺼـﺔ اﻤﺤﺎﻣﻲ اﻤﻤﺎرس‬ ‫وﻣﻦ ﻟﺪﻳﻪ أﺣﻘﻴﺔ ﰲ اﻓﺘﺘﺎح ﻣﻜﺘﺐ واﻟﺘﻌﺮﻳﻒ ﺑﻨﻔﺴـﻪ ﻋﲆ أﻧﻪ‬ ‫ﻣﺤﺎم‪ ،‬واﻤﺤﺎﻣﻲ اﻤﺘﺪرب‪.‬‬ ‫وﻗﺎل اﻟﻐﻔﻴﲇ »إن اﻤﻨﺘﺤﻞ ﻟﺼﻔﺔ اﻤﺤﺎﻣﺎة ﻫﻮ اﻟﺸـﺨﺺ‬ ‫اﻟـﺬي اﻧﺘﺤﻞ ﺻﻔـﺔ اﻤﺤﺎﻣﻲ أو ﻣﺎرس ﻣﻬﻨـﺔ اﻤﺤﺎﻣﺎة ﺧﻼﻓﺎ ً‬ ‫ﻷﺣـﻜﺎم ﻫﺬا اﻟﻨﻈﺎم‪ ،‬أو اﻤﺤﺎﻣﻲ اﻟـﺬي ﻣﺎرس ﻣﻬﻨﺔ اﻤﺤﺎﻣﺎة‬

‫ﺑﻌﺪ ﺷـﻄﺐ اﺳـﻤﻪ ﻣﻦ ﺟﺪول اﻤﺤﺎﻣـﻦ‪ ،‬وﻳﺘـﻢ ﺗﻮﻗﻴﻊ ﻫﺬه‬ ‫اﻟﻌﻘﻮﺑﺎت ﻣﻦ اﻟﻘﻀﺎء اﻤﺨﺘﺺ«‪.‬‬ ‫وﺣﺬﱠر اﻟﻐﻔﻴﲇ اﻤﻮاﻃﻨﻦ ﻣﻦ ﺗﻮﻛﻴﻞ أي ﺷﺨﺺ ﺑﺎﻟﱰاﻓﻊ‬ ‫ﻋﻨﻬﻢ وﺗﺴـﻠﻴﻤﻪ ﻣﺒﺎﻟـﻎ إﻻ إذا ﺗﺄﻛﺪوا ﻣﻦ أﻧـﻪ ﻣﺤﺎ ٍم ﻣﺮﺧﺺ‬ ‫ﻟﻪ ﻣﻦ وزارة اﻟﻌﺪل‪ ،‬وذﻟﻚ ﺑﺎﻻﻃﻼع ﻋﲆ اﻟﺒﻄﺎﻗﺔ اﻟﺸـﺨﺼﻴﺔ‬ ‫ﻟﻠﻤﺤﺎﻣﻲ أو ﺗﺮﺧﻴﺺ ﻣﻤﺎرﺳـﺔ اﻤﻬﻨـﺔ اﻟﺼﺎد َرﻳﻦ ﻣﻦ وزارة‬ ‫اﻟﻌـﺪل‪ ،‬وﻣﻌﺮﻓﺔ ﻣﻜﺘﺒﻪ اﻟﺬي ﻳﻤﺎرس ﻣـﻦ ﺧﻼﻟﻪ اﻤﻬﻨﺔ‪ ،‬وأن‬ ‫ﻳﻜﻮن ﻫﻨﺎك ﻋﻘﺪ ﺑﻴﻨﻬﻤﺎ ﱠ‬ ‫ﻣﻮﻗﻊ ﻣﻦ اﻤﺤﺎﻣﻲ ﻧﻔﺴـﻪ واﻟﺸﺨﺺ‬ ‫)ﺗﻔﺎﺻﻴﻞ ص ‪(4‬‬ ‫ﺻﺎﺣﺐ اﻟﻘﻀﻴﺔ‪.‬‬

‫اﻟﺨﱪ ‪ -‬ﺳﻠﻄﺎن اﻟﻌﺘﻴﺒﻲ‬ ‫اﺳـﺘﺄﺛﺮت ‪ 7‬ﻣﻨﺎﻃـﻖ ﰲ اﻤﻤﻠﻜﺔ ﺑـ ‪ %74‬ﻣﻦ‬ ‫ﻋـﺪد اﻟﺠﻤﻌﻴـﺎت اﻟﺘﻌﺎوﻧﻴﺔ ﰲ ﻋﻤـﻮم اﻟﺒﻼد‪،‬‬ ‫وذﻟﻚ وﻓﻘﺎ ً ﻟﻮزارة اﻟﺸـﺆون اﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻴﺔ‪.‬‬ ‫وﻳﺒـﺪو ﻣـﻦ ﺧﺮﻳﻄـﺔ ﺗﻮزﻳـﻊ اﻟﺠﻤﻌﻴـﺎت‬ ‫اﻟﺘﻌﺎوﻧﻴـﺔ أن اﻟﻐﻠﺒﺔ ﰲ ﻋﺪدﻫـﺎ ﻫﻲ ﻟﻠﺮﻳﺎض‬ ‫ﺑﻮاﻗـﻊ ‪ 26‬ﺟﻤﻌﻴـﺔ‪ ،‬ﺗﻠﻴﻬـﺎ ﻣﻨﻄﻘﺔ ﻋﺴـﺮ‪ ،‬ﺑﻮاﻗﻊ‬ ‫‪ 24‬ﺟﻤﻌﻴـﺔ ‪ ،‬ﺛﻢ ﻣﻜﺔ اﻤﻜﺮﻣـﺔ واﻟﴩﻗﻴﺔ ﺑﻮاﻗﻊ ‪19‬‬

‫وﻗـﺎل‪» :‬ﻳﻮﺟـﺪ ‪ 1200‬ﻣﺨﺒـﺰ آﱄ وﻧﺼـﻒ آﱄ وﻳﺪوي ﰲ‬ ‫ﻣﻜﺔ اﻤﻜﺮﻣﺔ وﺟﺪة‪ ،‬ﺳـﺘﻠﺠﺄ إﱃ ﺗﻮﻇﻴﻒ اﻟﺴـﻴﺪات ﻟﻠﻌﻤﻞ‬ ‫ﰲ ﻣﻨﺘﺠﺎت اﻟﻜﻴﻚ واﻟﺤﻠﻮﻳﺎت اﻟﻴﺪوﻳﺔ اﻤﺠﻬﺰة ﰲ اﻤﺨﺎﺑﺰ‪.‬‬ ‫وﺗﺎﺑـﻊ »ﻟﺠﻨﺔ اﻤﺨﺎﺑـﺰ ﺗﺒﺤﺚ ﺣﺎﻟﻴـﺎ ً اﻟﺘﻌﺎﻗـﺪ ﻣﻊ ﻣﻌﻬﺪ‬ ‫ﻋﺎل ﻟﻠﺴـﻌﻮدﻳﻦ ﰲ‬ ‫ﻣﺘﺨﺼـﺺ ﻟﺘﻮﻓـﺮ ﺑﺮاﻣﺞ ﺗﺪرﻳـﺐ ٍ‬ ‫اﻷﻋﻤـﺎل اﻟﺤﺮﻓﻴـﺔ واﻟﻴﺪوﻳـﺔ ﰲ اﻤﺨﺎﺑﺰ«‪ ،‬ﻣﺸـﺮا ً إﱃ أﻧﻪ‬ ‫»ﻻ ﻳﻤﻜـﻦ ﻟﻠﻤﺨﺎﺑﺰ أن ﺗﻌﻤﻞ دون ﺗﻮﻓـﺮ ﻓﺮص ﺣﻘﻴﻘﻴﺔ‬ ‫ﻟﻠﺴـﻌﻮدﻳﻦ‪ ،‬ﻣﻦ ﺧـﻼل ﺗﻮﻇﻴﻒ ﺳـﻌﻮدﻳﻦ اﺛﻨﻦ ﺿﻤﻦ‬

‫اﻣﺘﺪادات ﺣﺮﻛﺔ ا ﺧﻮان‬ ‫‪13-12‬‬ ‫ﻓـــﻲ اﻟﺨﻠﻴــــﺞ‬

‫ﺧﻠﻴﻞ ﻋﲇ ﺣﻴﺪر‬

‫ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ ﺑﻦ ﺑﺠﺎد اﻟﻌﺘﻴﺒﻲ‬

‫ﻏﺴﺎن اﻟﺸﻬﺎﺑﻲ‬

‫»اﻟــﺘــﺠــﺎرة« ﺗــﺤــﺪﱢ د آﻟﻴﺔ‬ ‫ﻋﻤﻞ ﻏﺮﻓﺔ ﺗﺒﻮك ﺑﻌﺪ‬ ‫إﺳﻘﺎط اﻟﺮﺋﻴﺲ‬ ‫‪17‬‬

‫ﻣﺘﺤﻒ‬ ‫اﻟﺤﺼﻦ‬

‫ﺟﻤﻌﻴـﺔ ﻟﻜﻞ ﻣﻨﻬﻤـﺎ‪ ،‬ﻟﺘﺄﺗﻲ ﺑﻌﺪ ذﻟـﻚ ﺣﺎﺋﻞ ﺑﻮاﻗﻊ‬ ‫‪ 16‬ﺟﻤﻌﻴﺔ‪ ،‬ﻓﺎﻟﻘﺼﻴـﻢ ﺑﻮاﻗﻊ ‪ 12‬ﺟﻤﻌﻴﺔ‪ ،‬وﻣﻦ ﺛﻢ‬ ‫اﻤﺪﻳﻨـﺔ اﻤﻨﻮرة ﺑﻨﺤـﻮ ‪ 11‬ﺟﻤﻌﻴـﺔ‪ .‬واﻟﺒﺎﺣﺔ ﺑـ ‪6‬‬ ‫ﺟﻤﻌﻴـﺎت ﺗﻤﺎﺛﻠﻬﺎ ﰲ ذﻟﻚ ﺟﺎزان وﻧﺠﺮان‪ ،‬ﻓﻴﻤﺎ ﺑﻠﻎ‬ ‫ﻋـﺪد اﻟﺠﻤﻌﻴـﺎت ﰲ ﻛﻞ ﻣﻦ ﺗﺒـﻮك واﻟﺠﻮف ‪ 4‬ﻟﻜﻞ‬ ‫ﻣﻨﻬﻤـﺎ ﻟﻴﺼﻞ أدﻧﻰ ﻋـﺪد ﻟﻬﺎ ﰲ اﻟﺤﺪود اﻟﺸـﻤﺎﻟﻴﺔ‬ ‫ﺑﻮاﻗﻊ ﺟﻤﻌﻴﺔ واﺣﺪة‪.‬‬ ‫وﺑﻠـﻎ إﺟﻤـﺎﱄ ﻣـﺎ أﻧﻔﻘﺘـﻪ اﻟﺪوﻟـﺔ ﻋـﲆ ﺗﻠﻚ‬ ‫اﻟﺠﻤﻌﻴـﺎت أﻛﺜـﺮ ﻣـﻦ ‪ 213‬ﻣﻠﻴـﻮن رﻳـﺎل‪ ،‬ﻣﻨـﺬ‬

‫ﻃﺎﻗﻢ اﻟﻌﻤﻞ اﻟﺬي ﻳﻀﻢ ‪ 20‬ﻋﺎﻣﻼ ً أﺟﻨﺒﻴﺎً«‪.‬‬ ‫ودﻋـﺎ ﺣﻤﺎدة أﺻﺤﺎب اﻤﺨﺎﺑﺰ ﻟﻼﺳـﺘﻔﺎدة ﻣﻦ اﻟﻔﺘﻴﺎت ﰲ‬ ‫اﻷﻗﺴـﺎم اﻟﻨﺴﺎﺋﻴﺔ اﻤﺘﺨﺼﺼﺔ ﻣﻦ أﺟﻞ إﻳﺠﺎد إﻧﺘﺎج ﻧﻮﻋﻲ‬ ‫ﻳﻌﺘﻤـﺪ ﻋـﲆ اﻻﺑﺘﻜﺎر‪ .‬وأﺿـﺎف ﺣﻤﺎدة أن ﻫﻨـﺎك ﺟﻮﻻت‬ ‫وﻣﺘﺎﺑﻌـﺎت ﻟﻌﻤﻞ اﻤﺨﺎﺑـﺰ‪ ،‬ﻟﻠﺘﺄﻛﺪ ﻣـﻦ اﻷوزان‪ .‬وﻗﺎل إن‬ ‫اﻟﻌﻘﻮﺑـﺎت اﻟﺘـﻲ أﻗﺮت ﻋـﲆ اﻤﺨﺎﺑﺰ ﻣﻦ ﺣﻴـﺚ اﻷوزان ﻻ‬ ‫ﺗﻄﺒﱠﻖ ﺳﻮى ﻋﲆ اﻟﺼﺎﻣﻮﱄ واﻟﺴﺎﻧﺪوﺗﺶ واﻟﺨﺒﺰ اﻟﺸﺎﻣﻲ‬ ‫)ﺗﻔﺎﺻﻴﻞ ص ‪(17‬‬ ‫ﻷن ﻟﻬﺎ أﺳﻌﺎرا ً وأوزاﻧﺎ ً ﻣﺤﺪدة‪.‬‬

‫ﺗﺒﻮك ‪ -‬ﻧﺎﻋﻢ اﻟﺸﻬﺮي‬

‫ﺟﺪﻳﺪ‬ ‫‪ ١٥٠‬أﻟﻒ‬ ‫ﻣﺼﺎب ٍ‬ ‫ٍ‬ ‫ﺑــﺎﻟــﺴــﻜــﺮي ﺳــﻨــﻮﻳ ـ ًﺎ ﻓﻲ‬ ‫اﻟﻤﻤﻠﻜﺔ‬ ‫‪3‬‬ ‫اﻟﺮﻳﺎض ‪ -‬ﻣﺤﻤﺪ اﻟﻌﻮﻧﻲ‬

‫أﺑﻬﺎ ‪ -‬ﻋﲇ ﻓﺎﺑﻊ‬

‫‪20‬‬

‫ﺗﺄﺳﻴﺴـﻬﺎ إﱃ اﻟﻮﻗـﺖ اﻟﺮاﻫﻦ‪ ،‬ﰲ وﻗـﺖ ﺑﻠﻎ إﺟﻤﺎﱄ‬ ‫رﺳـﺎﻣﻴﻞ ﺗﻠﻚ اﻟﺠﻤﻌﻴﺎت ‪ 260‬ﻣﻠﻴﻮﻧـﺎً‪ ،‬اﻷﻣﺮ اﻟﺬي‬ ‫ﻳﻌﻜﺲ ﺣﺠﻢ اﻟﺪﻋـﻢ اﻟﺬي ﺗﺨﺼﺼـﻪ اﻟﺪوﻟﺔ ﻟﻬﺬه‬ ‫اﻟﺠﻤﻌﻴﺎت‪.‬‬ ‫ﺗﻤﺎرس اﻟﺠﻤﻌﻴﺎت اﻟﺘﻌﺎوﻧﻴﺔ ﰲ اﻤﻤﻠﻜﺔ ﺳـﺘﺔ‬ ‫ﻧﺸـﺎﻃﺎت ﻣﺘﺨﺼﺼـﺔ ﻫـﻲ اﻟﻨﺸـﺎﻃﺎت اﻟﺰراﻋﻴﺔ‬ ‫واﻟﺘﺴـﻮﻳﻘﻴﺔ واﻟﺴـﻤﻜﻴﺔ واﻻﺳـﺘﻬﻼﻛﻴﺔ واﻤﻬﻨﻴـﺔ‬ ‫واﻟﺨﺪﻣﻴﺔ‪ ،‬ﻓﻀﻼً ﻋﻦ ﻧﻮع ﺳـﺎﺑﻊ ﻳﺒﺎﴍ ﻧﺸﺎﻃﺎت‬ ‫)ﺗﻔﺎﺻﻴﻞ ص ‪(11‬‬ ‫ﻣﺘﻌﺪدة‪.‬‬

‫ﺑـــــﻮﻛـــــﻴـــــﺮ‬ ‫ﻟـــــ |‪:‬‬ ‫ﺗـــﻌـــﺎﻗـــﺪات‬ ‫ﻧﺎدي اﻻﺗﻔﺎق‬ ‫إدارﻳــــــــــــﺔ‬ ‫وﻟــــﻴــــﺴــــﺖ‬ ‫ﻓﻨﻴﺔ‬ ‫اﻟﺪﻣﺎم ‪ -‬ﺳﻌﻴﺪ ﻋﻴﴗ‬

‫‪23‬‬


‫الثانية‬

‫‪2‬‬

‫الجمعة ‪ 17‬رمضان ‪1434‬هـ ‪ 26‬يوليو ‪2013‬م العدد (‪ )600‬السنة الثانية‬

‫ُ‬ ‫الخبر تحيي القرقيعان‬ ‫باأهازيج واألعاب الشعبية‬

‫الخر ‪ -‬سلطان العتيبي‬ ‫أحيت محافظة الخر احتفااتها بالقرقيعان باأهازيج والرقصات الش�عبية وذلك بمش�اركة واسعة من مئات‬ ‫اأطفال الذين جابوا الشوارع ي اأحياء الشعبية‪ ،‬بينما أقامت غالبية اأر احتفاات خاصة ي امنازل لأطفال‪.‬‬ ‫وأق�ام عضو رف نادي القادس�ية جمال بن عبدامجيد العي مس�اء أمس اأول حفل القرقيعان الس�نوي ي‬ ‫خيمت�ه الرمضاني�ة جنوب الخر وح�ر الحفل أكثر من ‪ 200‬طف�ل إضافة إى جمع من أه�اي الخر الذين‬ ‫ش�اركوا بإحياء ليلة القرقيعان باأهازيج الغنائية والفلكلورات الش�عبية‪ .‬وح�رص اأطفال عى ارتداء أجمل‬ ‫اأزياء الراثية التي تعر عن أصالة وماي الرقية العريق‪ ،‬التي بدورها تواكب ااحتفاء بهذه امناسبة الجميلة‪.‬‬ ‫وتخلل الحفل عدد من العروض منها رقصة الفريسة الشهرة التي أداها اأطفال والشخصيات الكرتونية‪ .‬وي ختام‬ ‫الحفل قام العي بتوزيع القرقيعان عى اأطفال إضافة إى الهدايا واألعاب‪.‬‬ ‫ونوه جمال العي إى أنه يحرص منذ ‪ 28‬عاما عى أحياء ليلة القرقيعان ي مخيمه الس�نوي ي الخر إضفاء البهجة‬ ‫والرور عى نفوس اأطفال‪ ،‬واصفا ً إياهم بأحباب الله‪ ،‬خاصة أنها تمثل تراثا تتميز به امنطقة الرقية عن س�ائر‬ ‫مناطق امملكة‪.‬‬

‫أطفال يغنون ويرددون أهازيج القرقيعان‬

‫(تصوير‪ :‬حمد امهنا)‬

‫ذوو ااحتياجات الخاصة شاركوا باحتفال القرقيعان‬

‫طفل منهمك بتناول الحلويات وامكرات خال حفل القرقيعان‬

‫رقصة الفريسة الشعبية كانت حارة خال احتفاات الخر بالقرقيعان‬

‫جمال العي يقوم بتوزيع القرقيعان عى اأطفال‬


‫اﻟﺠﻤﻌﺔ ‪17‬رﻣﻀﺎن ‪1434‬ﻫـ ‪26‬ﻳﻮﻟﻴﻮ ‪2013‬م اﻟﻌﺪد )‪ (600‬اﻟﺴﻨﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬

‫‪ ٢٥٠‬أﻟﻒ ﻧﺴﺨﺔ ﻣﻦ اﻟﻘﺮآن ﻟﻠﻤﺮاﻛﺰ ا ﺳﻼﻣﻴﺔ واﻟﻤﻜﺎﺗﺐ اﻟﺪﻋﻮﻳﺔ ﻓﻲ اﻟﺨﺎرج‬ ‫اﻟﺮﻳﺎض ‪ -‬واس‬ ‫أﻣـﺮ ﺧـﺎدم اﻟﺤﺮﻣـﻦ اﻟﴩﻳﻔﻦ‬ ‫اﻤﻠـﻚ ﻋﺒﺪاﻟﻠـﻪ ﺑـﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳـﺰ ﺑﺘﺰوﻳﺪ‬ ‫اﻤﺮاﻛـﺰ اﻹﺳـﻼﻣﻴﺔ وﻣﻜﺎﺗـﺐ اﻟﺪﻋـﻮة‬

‫ﰲ اﻟﺨـﺎرج اﻟﺘﺎﺑﻌـﺔ ﻟـﻮزارة اﻟﺸـﺆون‬ ‫اﻹﺳـﻼﻣﻴﺔ واﻷوﻗﺎف واﻟﺪﻋﻮة واﻹرﺷﺎد‬ ‫ﺑــ‪ 250‬أﻟـﻒ ﻧﺴـﺨﺔ ﻣـﻦ اﻤﺼﺤـﻒ‬ ‫اﻟﴩﻳﻒ ﻣـﻦ إﺻﺪار ﻣﺠﻤـﻊ اﻤﻠﻚ ﻓﻬﺪ‬ ‫ﻟﻄﺒﺎﻋـﺔ اﻤﺼﺤـﻒ اﻟﴩﻳـﻒ ﰲ اﻤﺪﻳﻨﺔ‬

‫اﻤﻨـﻮرة‪ .‬أﻋﻠـﻦ ذﻟـﻚ وزﻳـﺮ اﻟﺸـﺆون‬ ‫اﻹﺳـﻼﻣﻴﺔ واﻷوﻗﺎف واﻟﺪﻋﻮة واﻹرﺷﺎد‬ ‫اﻤـﴩف اﻟﻌﺎم ﻋـﲆ اﻤﺠﻤـﻊ ﺻﺎﻟﺢ آل‬ ‫اﻟﺸـﻴﺦ‪ ،‬ﻣﺒﻴﻨﺎ ً أن اﻷﻣـﺮ اﻟﻜﺮﻳﻢ ﺗﻀﻤﻦ‬ ‫ﻛﺬﻟﻚ ﺗﻮﺟﻴﻪ اﻟﺨﻄـﻮط اﻟﺠﻮﻳﺔ اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ‬

‫اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ ﺑﺸـﺤﻦ اﻤﺼﺎﺣﻒ ﻋﲆ ﻣﺘﻦ‬ ‫ﻃﺎﺋﺮاﺗﻬـﺎ وﺗﺴـﻠﻴﻤﻬﺎ ﻟﻠﻘﺎﺋﻤﻦ ﻋﲆ ﺗﻠﻚ‬ ‫اﻤﺮاﻛـﺰ واﻤﻜﺎﺗـﺐ ﻋﻦ ﻃﺮﻳﻖ ﺳـﻔﺎرات‬ ‫اﻤﻤﻠﻜﺔ ﰲ اﻟﺒﻠﺪان اﻤﻌﻨﻴﺔ‪ .‬ﻣﺸـﺮا ً إﱃ أن‬ ‫اﻟﻮزارة ﺑﺎدرت ﺑﺘﻨﻔﻴـﺬ اﻷﻣﺮ وﺗﻨﻔﻴﺬ ﻣﺎ‬

‫ﺟﺎء ﻓﻴـﻪ‪ .‬ورﻓﻊ اﻟﻮزﻳﺮ أﺟﺰل اﻟﺸـﻜﺮ‬ ‫ﻟﺨﺎدم اﻟﺤﺮﻣﻦ ﻟﺘﻮاﺻﻞ اﻫﺘﻤﺎﻣﻪ ﺑﺘﻮﻓﺮ‬ ‫اﻤﺼﺤـﻒ اﻟﴩﻳﻒ ﰲ اﻤﺮاﻛـﺰ واﻤﻜﺎﺗﺐ‬ ‫اﻟﺪﻋﻮﻳﺔ واﻹرﺷـﺎدﻳﺔ‪ ،‬وﻟﺘﻜـﻮن ﻣﺘﺎﺣﺔ‬ ‫ﻟﺠﻤﻴﻊ اﻤﺴـﻠﻤﻦ ﰲ أرﺟﺎء اﻤﻌﻤﻮرة ﻣﻦ‬

‫رﺋﻴﺴ ْﻲ اﻟﻤﺎﻟﺪﻳﻒ وﻟﻴﺒﻴﺮﻳﺎ ﺑﺬﻛﺮى اﻻﺳﺘﻘﻼل‬ ‫اﻟﻘﻴﺎدة ُﺗﻬ ﱢﻨﺊ َ‬ ‫ﺟﺪة ‪ -‬واس‬

‫ﺧﺎدم اﻟﺤﺮﻣﻦ اﻟﴩﻳﻔﻦ‬

‫ﺑﻌﺚ ﺧﺎدم اﻟﺤﺮﻣﻦ اﻟﴩﻳﻔﻦ‬ ‫اﻤﻠـﻚ ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ ﺑـﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ‬ ‫ﺑﺮﻗﻴﺔ ﺗﻬﻨﺌﺔ ﻟﺮﺋﻴﺲ ﺟﻤﻬﻮرﻳﺔ‬ ‫اﻤﺎﻟﺪﻳﻒ ﻣﺤﻤﺪ وﺣﻴﺪ ﺣﺴـﻦ‪،‬‬ ‫ﺑﻤﻨﺎﺳﺒﺔ ذﻛﺮى ﻳﻮم اﻻﺳﺘﻘﻼل‬ ‫ﻟﺒﻼده‪.‬‬ ‫وأﻋـﺮب اﻤﻠﻚ ﺑﺎﺳـﻤﻪ واﺳـﻢ‬ ‫ﺷـﻌﺐ وﺣﻜﻮﻣﺔ اﻤﻤﻠﻜـﺔ ﻋﻦ أﺻﺪق‬ ‫اﻟﺘﻬﺎﻧﻲ وأﻃﻴـﺐ اﻟﺘﻤﻨﻴﺎت ﺑﺎﻟﺼﺤﺔ‬ ‫واﻟﺴـﻌﺎدة ﻟﻠﺮﺋﻴـﺲ‪ ،‬وﻟﺤﻜﻮﻣـﺔ‬ ‫وﺷـﻌﺐ ﺟﻤﻬﻮرﻳﺔ اﻤﺎﻟﺪﻳﻒ اﻟﺸﻘﻴﻖ‬ ‫اﻃﺮاد اﻟﺘﻘﺪم واﻻزدﻫﺎر‪.‬‬

‫ﻛﻤـﺎ ﺑﻌـﺚ ﺧـﺎدم اﻟﺤﺮﻣـﻦ‬ ‫اﻟﴩﻳﻔـﻦ ﺑﺮﻗﻴـﺔ ﺗﻬﻨﺌـﺔ ﻟﺮﺋﻴﺴـﺔ‬ ‫ﺟﻤﻬﻮرﻳـﺔ ﻟﻴﺒﺮﻳﺎ إﻳﻠﻦ ﺟﻮﻧﺴـﻮن‬ ‫ﺳـﺮﻟﻴﻒ‪ ،‬ﺑﻤﻨﺎﺳـﺒﺔ ذﻛـﺮى ﻳـﻮم‬ ‫اﻻﺳﺘﻘﻼل ﻟﺒﻼدﻫﺎ‪.‬‬ ‫وأﻋـﺮب اﻤﻠﻚ ﺑﺎﺳـﻤﻪ واﺳـﻢ‬ ‫ﺷـﻌﺐ وﺣﻜﻮﻣﺔ اﻤﻤﻠﻜـﺔ ﻋﻦ أﺻﺪق‬ ‫اﻟﺘﻬﺎﻧﻲ وأﻃﻴـﺐ اﻟﺘﻤﻨﻴﺎت ﺑﺎﻟﺼﺤﺔ‬ ‫واﻟﺴـﻌﺎدة ﻟﻠﺮﺋﻴﺴـﺔ‪ ،‬وﻟﺤﻜﻮﻣـﺔ‬ ‫وﺷـﻌﺐ ﺟﻤﻬﻮرﻳﺔ ﻟﻴﺒﺮﻳﺎ اﻟﺼﺪﻳﻖ‬ ‫اﻃﺮاد اﻟﺘﻘﺪم واﻻزدﻫﺎر‪.‬‬ ‫إﱃ ذﻟـﻚ‪ ،‬ﺑﻌـﺚ وﱄ اﻟﻌﻬـﺪ‬ ‫ﻧﺎﺋـﺐ رﺋﻴﺲ ﻣﺠﻠﺲ اﻟـﻮزراء وزﻳﺮ‬ ‫اﻟﺪﻓﺎع ﺻﺎﺣﺐ اﻟﺴـﻤﻮ اﻤﻠﻜﻲ اﻷﻣﺮ‬

‫ﺳـﻠﻤﺎن ﺑﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ‪ ،‬ﺑﺮﻗﻴﺔ ﺗﻬﻨﺌﺔ‬ ‫ﻟﺮﺋﻴـﺲ ﺟﻤﻬﻮرﻳـﺔ اﻤﺎﻟﺪﻳﻒ ﻣﺤﻤﺪ‬ ‫وﺣﻴﺪ ﺣﺴـﻦ‪ ،‬ﺑﻤﻨﺎﺳـﺒﺔ ذﻛﺮى ﻳﻮم‬ ‫اﻻﺳﺘﻘﻼل ﻟﺒﻼده‪.‬‬ ‫ﻛﻤﺎ ﺑﻌﺚ ﺑﺮﻗﻴﺔ ﺗﻬﻨﺌﺔ ﻟﺮﺋﻴﺴﺔ‬ ‫ﺟﻤﻬﻮرﻳـﺔ ﻟﻴﺒﺮﻳﺎ إﻳﻠﻦ ﺟﻮﻧﺴـﻮن‬ ‫ﺳـﺮﻟﻴﻒ‪ ،‬ﺑﻤﻨﺎﺳـﺒﺔ ذﻛـﺮى ﻳـﻮم‬ ‫اﻻﺳﺘﻘﻼل ﻟﺒﻼدﻫﺎ‪.‬‬ ‫وﻋـﱪ وﱄ اﻟﻌﻬـﺪ ﻋـﻦ أﺑﻠـﻎ‬ ‫اﻟﺘﻬﺎﻧـﻲ وأﻃﻴﺐ اﻟﺘﻤﻨﻴـﺎت ﺑﻤﻮﻓﻮر‬ ‫اﻟﺼﺤـﺔ واﻟﺴـﻌﺎدة ﻟﻠﺮﺋﻴﺴـﻦ‪،‬‬ ‫ـﻲ وﺷـﻌﺒ َْﻲ اﻤﺎﻟﺪﻳـﻒ‬ ‫وﻟﺤﻜﻮﻣﺘَ ْ‬ ‫ً‬ ‫وﻟﻴﺒﺮﻳﺎ اﻟﺼﺪﻳﻘﻦ ﻣﺰﻳﺪا ﻣﻦ اﻟﺘﻘﺪم‬ ‫واﻻزدﻫﺎر‪.‬‬

‫زﻋﻴﻢ ﺧﻠﻴﺔ اﻟـ ‪ ٨٦‬ﻳﻘﺮ ﺑﻤﺸﺎرﻛﺘﻪ ﻓﻲ اﻗﺘﺤﺎم ﻣﺠﻤﻊ اﻟﻮاﺣﺔ‬ ‫اﻟﺮﻳﺎض ‪ -‬ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ اﻟﻌﻨﱪ‬ ‫أﻗﺮ اﻤﺪﻋﻰ ﻋﻠﻴﻪ رﻗﻢ ‪ 1‬زﻋﻴﻢ ﺧﻠﻴﺔ‬ ‫اﻟـ ‪ 86‬اﻹرﻫﺎﺑﻴﺔ أﻣﺲ أﻣﺎم ﻗﻀﺎة‬ ‫اﻤﺤﻜﻤـﺔ اﻟﺠﺰاﺋﻴـﺔ اﻤﺘﺨﺼﺼـﺔ‬ ‫ﺑﻤﺸـﺎرﻛﺘﻪ ﰲ اﻗﺘﺤـﺎم ﻣﺠﻤـﻊ‬ ‫اﻟﻮاﺣـﺔ اﻟﺴـﻜﻨﻲ ﺑﻤﺤﺎﻓﻈﺔ اﻟﺨﱪ‬ ‫ﺑﺘﺎرﻳﺦ ‪1425/4/11‬ﻫـ ﺑﻘﻮة اﻟﺴﻼح‪،‬‬ ‫اﻷﻣﺮ اﻟﺬي ﺗﺴـﺒﺐ ﰲ إﺻﺎﺑﺘﻪ وﺑﱰ ﺳﺎﻗﻪ‬ ‫اﻟﻴﻤﻨـﻰ ﻓﻴﻤـﺎ ﺑﻌﺪ‪ ،‬ﻓﻴﻤﺎ ﻧﻔـﻰ ﰲ ﺟﻮاب‬ ‫ﻣﻜﺘـﻮب ﻟﻠﻘﻀﺎة ﺑﻘﻴﺔ ﺟﻤﻴـﻊ اﻟﺘﻬﻢ اﻟـ‬ ‫‪ 27‬اﻤﻮﺟﻬﺔ ﺿﺪه‪ ،‬ﻣﺆﻛﺪا ً ﻧﻔﻴﻪ اﻟﻘﻄﻌﻲ‬ ‫أن ﻳﻜـﻮن ﻗﺪ ﻧﻘﺾ اﻟﺒﻴﻌﺔ اﻟﴩﻋﻴﺔ ﻟﻮﱄ‬ ‫اﻷﻣـﺮ‪ ،‬وﻣﺒﺎﻳﻌـﺔ زﻋﻴﻢ ﺗﻨﻈﻴـﻢ اﻟﻘﺎﻋﺪة‬ ‫ﰲ اﻤﻤﻠﻜـﺔ اﻟﻬﺎﻟـﻚ ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳـﺰ اﻤﻘﺮن‪،‬‬

‫واﻋﺘﻨﺎﻗـﻪ اﻤﻨﻬـﺞ اﻟﺘﻜﻔـﺮي اﻤﺨﺎﻟـﻒ‬ ‫ﻟﻠﻜﺘﺎب واﻟﺴﻨﺔ‪.‬‬ ‫وﻛﺎن اﻤﺪﻋـﻰ ﻋﻠﻴﻪ ﻣﺜـﻞ ﻟﺘﻘﺪﻳﻢ ﺟﻮاﺑﻪ‬ ‫ﻋﲆ ﻻﺋﺤﺔ اﻟﺪﻋﻮى اﻤﻘﺪﻣﺔ ﺿﺪه‪ ،‬ﺑﻌﺪ أن‬ ‫ﻛﺎن ﻗﺪ رﻓﺾ ﰲ ﺟﻠﺴﺔ اﻷﺳﺒﻮع اﻤﺎﴈ‬ ‫ﺗﻘﺪﻳـﻢ ﺟﻮاﺑـﻪ ﺑﺤﺠﺔ ﻋـﺪم اﺧﺘﺼﺎص‬ ‫اﻤﺤﻜﻤـﺔ اﻟﺠﺰاﺋﻴﺔ اﻤﺨﺘﺼـﺔ ﺑﺎﻟﻨﻈﺮ ﰲ‬ ‫اﻟﻘﻀﻴﺔ وﺑﻄﻼن إﺟﺮاءات اﻟﺘﺤﻘﻴﻖ ﻣﻌﻪ‪.‬‬ ‫وﺑﺴـﺆاﻟﻪ ﻋﻦ اﻻﻋﱰاﻓـﻦ اﻤﺼﺪﻗﻦ‬ ‫ﴍﻋﺎ ً اﻤﻨﺴـﻮﺑﻦ إﻟﻴﻪ‪ ،‬ﻃﻠﺐ اﻤﺪﻋﻰ ﻋﻠﻴﻪ‬ ‫ﺗﺰوﻳﺪه ﺑﻨﺴﺨﺔ ﻣﻨﻬﻤﺎ ﻣﻊ إﻣﻬﺎﻟﻪ اﻟﻮﻗﺖ‬ ‫اﻟﻜﺎﰲ ﻟﻠﺮد ﻋﻠﻴﻬﺎ‪ ،‬ﻛﻤﺎ أﻣﺮ ﻧﺎﻇﺮ اﻟﻘﻀﻴﺔ‬ ‫ﺑﺘﺰوﻳﺪه ﺑﺈﻓﺎدات اﻤﺪﻋﻰ ﻋﻠﻴﻬﻢ اﻵﺧﺮﻳﻦ‬ ‫ﺿﺪه‪ ،‬واﻟﺒﻴﻨـﺎت اﻷﺧﺮى ﻟﻜﻲ ﻳﺮد ﻋﻠﻴﻬﺎ‬ ‫ﰲ اﻟﺠﻠﺴﺔ اﻤﻘﺒﻠﺔ‪.‬‬

‫»اﻟﻨﺪوة اﻟﻌﺎﻟﻤﻴﺔ«‪ :‬ﻧﺤﻈﻰ ﺑﺪﻋﻢ وﻻة‬ ‫ا‪µ‬ﻣﺮ وﻣﻜﺎﺗﺒﻨﺎ ﻣﻔﺘﻮﺣﺔ ﻟﻠﻤﺘﺒﺮﻋﻴﻦ‬ ‫اﻟﺮﻳﺎض ‪ -‬اﻟﴩق‬ ‫أﻛـﺪت اﻟﻨـﺪوة اﻟﻌﺎﻤﻴـﺔ‬ ‫ﻟﻠﺸـﺒﺎب اﻹﺳـﻼﻣﻲ أﻧﻬـﺎ‬ ‫ﺗﺤﻈـﻰ ﺑﺪﻋـﻢ وﻻة اﻷﻣـﺮ‬ ‫ﰲ اﻤﻤﻠﻜـﺔ‪ ،‬اﻟﺬﻳـﻦ ﻳﺒﺬﻟﻮن‬ ‫ﺟﻬـﻮدا ﻣﻘـﺪرة ﰲ دﻋـﻢ‬ ‫ﻣﺴـﺮة اﻟﻌﻤﻞ اﻟﺨﺮي اﻹﻧﺴﺎﻧﻲ‬ ‫وﻣﺆﺳﺴـﺎﺗﻪ‪ ،‬ﻣﻤـﺎ ﻫﻴـﺄ اﻤﻤﻠﻜـﺔ‬ ‫ﻟﺘﺼـﺪر ﻗﺎﺋﻤﺔ اﻟﺪول اﻤﺎﻧﺤﺔ ﻋﲆ‬ ‫اﻤﺴﺘﻮى اﻟﻌﺎﻤﻲ‪.‬‬

‫وﻗﺎﻟـﺖ ﰲ ﺑﻴـﺎن ﻟﻬﺎ أﻣـﺲ إﻧﻬﺎ‬ ‫أﺑﺮﻣـﺖ ﻣـﻊ وزارة اﻟﺨﺎرﺟﻴـﺔ‬ ‫اﺗﻔﺎﻗﻴﺔ اﻤﻘﺮ‪ ،‬وﺳـﺘﺘﺒﻊ اﻻﺗﻔﺎﻗﻴﺔ‬ ‫اﺳـﺘﻴﻔﺎء ﺑﻌﺾ اﻷﻣﻮر اﻹﺟﺮاﺋﻴﺔ‬ ‫وﻫـﻲ ﻗﻴﺪ اﻟﺘﻨﻔﻴـﺬ‪ ،‬وﻧﻔﺖ ﺻﺤﺔ‬ ‫اﻷﺧﺒـﺎر اﻟﺘـﻲ ﺗـﻢ ﺗﺪاوﻟﻬـﺎ ﻋﱪ‬ ‫ﻣﻮاﻗﻊ اﻟﺘﻮاﺻـﻞ اﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻲ ﻋﻦ‬ ‫إﻳﻘﺎﻓﻬﺎ وإﻏﻼﻗﻬﺎ‪.‬‬ ‫وأﻛـﺪت ﰲ اﻟﺒﻴـﺎن أن ﻣﻜﺎﺗﺒﻬـﺎ‬ ‫وﻣﻘﺮاﺗﻬـﺎ ﻣﻔﺘﻮﺣـﺔ ﻻﺳـﺘﻘﺒﺎل‬ ‫اﻤﺘﱪﻋﻦ‪.‬‬

‫اﻟﺜﺒﻴﺘﻲ‪» :‬اﻟﻀﻤﺎن« ﻟﻢ ﻳﺼﺮف‬ ‫ﻣﺒﺎﻟﻎ أﻗﻞ ﻟﻠﻤﺴﺘﻔﻴﺪﻳﻦ‬ ‫اﻟﺮﻳﺎض ‪ -‬ﺧﺎﻟﺪ اﻟﺼﺎﻟﺢ‬ ‫أﻛﺪ اﻤﺘﺤﺪث اﻟﺮﺳـﻤﻲ ﺑﺎﺳـﻢ‬ ‫وزارة اﻟﺸـﺆون اﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻴـﺔ‬ ‫ﺧﺎﻟـﺪ اﻟﺜﺒﻴﺘـﻲ ﻋـﺪم ﴏف‬ ‫ﻣﺒﺎﻟﻎ أﻗـﻞ ﻟﻠﻤﺴـﺘﻔﻴﺪﻳﻦ ﻣﻦ‬ ‫اﻟﻀﻤﺎن اﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻲ ﺑﻌﺪ اﻷﻣﺮ‬ ‫اﻟﺴـﺎﻣﻲ اﻟﻘـﺎﴈ ﺑـﴫف ﻣﻠﻴﺎر و‬ ‫‪ 402‬ﻣﻠﻴﻮن ﰲ ﺣﺴﺎﺑﺎت اﻤﺴﺘﺤﻘﻦ‬ ‫ﻟﻠﻀﻤﺎن‪.‬‬ ‫وﻗـﺎل ﻟــ »اﻟـﴩق« إن ‪ 808‬آﻻف‬ ‫اﺳـﺘﻔﺎدوا ﻣـﻦ اﻟﻀﻤـﺎن‪ ،‬وأن ﻣـﺎ‬ ‫ﻳﺘـﻢ ﺗﺪاوﻟﻪ ﺑﻬﺬا اﻟﺸـﺄن ﰲ ﻣﺨﺘﻠﻒ‬ ‫وﺳـﺎﺋﻞ اﻟﺘﻮاﺻـﻞ اﻻﺟﺘﻤﺎﻋـﻲ ﻏﺮ‬ ‫ﺻﺤﻴـﺢ‪ ،‬ﻻﻓﺘـﺎ ً إﱃ أن اﻟـﻮزارة ﻟـﻢ‬ ‫ﺗﻈﻠﻢ أﺣﺪا ً ﻣﻦ اﻤﺴـﺘﻔﻴﺪﻳﻦ ﰲ رﻳﺎل‬ ‫واﺣﺪ‪» :‬اﻤﺒﺎﻟـﻎ ﻻ ﺗﴫف ﰲ اﻟﻮزارة‬

‫ﺑﻞ ﺗﺼﻞ إﱃ ﺣﺴـﺎﺑﺎت اﻤﺴـﺘﻔﻴﺪﻳﻦ‬ ‫دون أي ﺗﺪﺧـﻞ ﺑـﴩي ﺑﻌﺪ إﻳﺪاﻋﻬﺎ‬ ‫ﻟﺪى ﻣﺆﺳﺴـﺔ اﻟﻨﻘﺪ اﻟﺴـﻌﻮدي ﻣﻦ‬ ‫ﻗﺒﻞ وزارة اﻤﺎﻟﻴﺔ وﰲ ﺣﺴﺎب ﻣﺴﺘﻘﻞ‬ ‫ﻟﻠﻀﻤﺎن اﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻲ«‪.‬‬ ‫وأﺷﺎر اﻟﺜﺒﻴﺘﻲ إﱃ ﻣﺸﻜﻼت ﻗﺪ‬ ‫ﺗﻮاﺟﻪ اﻤﺴﺘﻔﻴﺪﻳﻦ ﻣﻦ اﻹﻋﺎﻧﺔ ﺑﺴﺒﺐ‬ ‫ﺑﻄﺎﻗﺎﺗﻬـﻢ اﻟﺒﻨﻜﻴـﺔ اﻟﺘﻲ ﻗـﺪ ﺗﻜﻮن‬ ‫ﻣﻨﺘﻬﻴﺔ اﻟﺼﻼﺣﻴﺔ‪ ،‬ﻣﺆﻛﺪا أن اﻟﻮزارة‬ ‫ﻟﻢ ﺗﺮﺻﺪ إﻳـﺪاع ﻣﺒﺎﻟﻎ أﻗﻞ ﻣﻦ اﻟﺘﻲ‬ ‫ﻳﺴﺘﺤﻘﻬﺎ اﻤﺴﺘﻔﻴﺪون ﻣﻦ اﻟﻀﻤﺎن‪.‬‬ ‫وﺑﻦ أن اﻹﻋﺎﻧﺎت اﻷﴎﻳﺔ ﺗﺼﻞ‬ ‫ﻟﻠﻤﺴـﺘﻔﻴﺪﻳﻦ ﺑﺼـﻮرة ﻧﻘﺪﻳﺔ ﻓﻘﻂ‪،‬‬ ‫ﻣﺸﺮا ً إﱃ أﻧﻪ ﻟﻴﺲ ﻫﻨﺎك ﻣﺒﻠﻎ إﻋﺎﻧﺔ‬ ‫ﺛﺎﺑـﺖ‪ ،‬وﻳﺨﺘﻠﻒ اﻷﻣـﺮ ﻣﻦ أﴎة إﱃ‬ ‫أﴎة أﺧﺮى ﺣﺴﺐ اﻻﺣﺘﻴﺎج اﻟﺨﺎص‬ ‫ﺑﻬﻢ‪.‬‬

‫ﻛﻤﺎ ﺗﻘﺪم اﻤﺪﻋﻰ ﻋﻠﻴﻪ ﺑﻄﻠﺐ إﻃﻼق‬ ‫اﻟﴪاح اﻤﴩوط‪ ،‬وﻗﺪ درﺳـﻪ اﻟﻘﻀﺎة ﰲ‬ ‫ﺣﻴﻨﻪ وﻗـﺮروا اﻟﱰﻳﺚ ﰲ ﻣﺴـﺄﻟﺔ إﻃﻼق‬ ‫ﴎاﺣـﻪ ﻟﻐﺎﻳﺔ اﻧﺘﻬﺎء اﻟﻨﻈـﺮ ﰲ اﻟﺪﻋﻮى‬ ‫ﺿﺪه‪.‬‬ ‫وﺑﺴـﺆال ﻣﻤﺜـﻞ اﻻدﻋـﺎء اﻟﻌﺎم ﻋﻦ‬ ‫ﺟـﻮاب اﻤﺪﻋﻰ ﻋﻠﻴـﻪ‪ ،‬أﺷـﺎر أن إﻧﻜﺎره‬ ‫ﻟﻠﺘﻬـﻢ اﻤﺴـﻨﺪة إﻟﻴـﻪ ﻏـﺮ ﺻﺤﻴـﺢ‪،‬‬ ‫واﻟﺼﺤﻴـﺢ ﻣﺎ ﺟـﺎء ﰲ اﻟﺪﻋـﻮى واﻷدﻟﺔ‬ ‫واﻟﺒﻴﻨـﺎت ﻣﻄﺎﻟﺒﺎ ً ﺑﺎﻟﺮﺟـﻮع إﻟﻴﻬﺎ‪ ،‬وﻣﻦ‬ ‫ﺗﻠﻚ اﻟﺒﻴﻨـﺎت اﻻﻋﱰاﻓﺎن اﻤﺼﺪﻗﺎن ﴍﻋﺎ ً‬ ‫واﻤﻨﺴﻮﺑﺎن إﻟﻴﻪ‪ ،‬وإﻓﺎدات اﻤﺪﻋﻰ ﻋﻠﻴﻬﻢ‬ ‫اﻵﺧﺮﻳـﻦ ﺿـﺪه‪ ،‬وﻣﺎ وﺟـﺪ ﰲ ﻣﺤﺎﴐ‬ ‫اﻟﻀﺒـﻂ واﻟﺘﻔﺘﻴـﺶ‪ ،‬وﺷـﻬﺎدات وﻓـﺎة‬ ‫اﻤﺠﻨﻲ ﻋﻠﻴﻬﻢ‪ ،‬وﻋﻘﻮد ﺗﺄﺟﺮ اﻟﺴـﻴﺎرات‬

‫اﻟﺘﻲ ﺑﺎﺳﻤﻪ وﻏﺮ ذﻟﻚ ﻣﻦ اﻷدﻟﺔ‪.‬‬ ‫وﻣـﻦ أﺑﺮز اﻟﺘﻬﻢ اﻤﻮﺟﻬﺔ ﺿﺪ زﻋﻴﻢ‬ ‫اﻟﺨﻠﻴـﺔ ‪ 86‬ﺗﻮرﻃـﻪ ﰲ اﻗﺘﺤـﺎم ﻣﺠﻤﻊ‬ ‫اﻟﴩﻛﺔ اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ﻟﻼﺳـﺘﺜﻤﺎرات اﻟﺒﱰوﻟﻴﺔ‬ ‫»أي ﺑﻲ ﻛﻮرب« وﴍﻛﺔ ﺑﱰوﻟﻴﻮم ﺳﻨﱰ‪،‬‬ ‫وﻣﺠﻤـﻊ اﻟﻮاﺣـﺔ اﻟﺴـﻜﻨﻲ ﺑﻤﺤﺎﻓﻈـﺔ‬ ‫اﻟﺨﱪ ﺑﻘﻮة اﻟﺴـﻼح ﻣﻊ أﻋﻀﺎء اﻟﺘﻨﻈﻴﻢ‬ ‫اﻹرﻫﺎﺑـﻲ‪ ،‬وﻗﻴﺎﻣـﻪ ﺑﻘﺘﻞ ‪ 10‬أﺷـﺨﺎص‬ ‫ﻣـﻦ ﻋـﺪة ﺟﻨﺴـﻴﺎت ﻣـﻦ ﺑﻴﻨﻬـﻢ ﺛﻼﺛﺔ‬ ‫رﺟﺎل أﻣﻦ‪ ،‬إﺿﺎﻓﺔ إﱃ اﻤﺸـﺎرﻛﺔ ﰲ ﻗﺘﻞ‬ ‫‪ 12‬ﺷﺨﺼﺎ ﻣﻦ ﻋﺪة ﺟﻨﺴﻴﺎت‪ ،‬وإﺻﺎﺑﺔ‬ ‫‪ 20‬رﺟﻞ أﻣﻦ ﺧـﻼل اﻤﻮاﺟﻬﺔ اﻷﻣﻨﻴﺔ ﰲ‬ ‫ﻣﺠﻤـﻊ اﻟﻮاﺣﺔ‪ ،‬وإﻃـﻼق اﻟﻨﺎر ﻋﲆ ﻋﺪد‬ ‫ﻣـﻦ اﻤﻮاﻃﻨـﻦ واﻤﻘﻴﻤـﻦ ﻣﻤـﺎ أدى إﱃ‬ ‫إﺻﺎﺑﺔ ‪ 11‬ﺷﺨﺼﺎ‪.‬‬

‫ﺧﻼل ﺗﻠﻚ اﻤﺮاﻛﺰ واﻤﻜﺎﺗﺐ‪ .‬ﻣﺸـﻴﺪا ً ﺑﻤﺎ‬ ‫ﻳﻮﻟﻴـﻪ ووﱄ ﻋﻬـﺪه واﻟﻨﺎﺋـﺐ اﻟﺜﺎﻧﻲ ﻣﻦ‬ ‫ﻋﻨﺎﻳﺔ واﻫﺘﻤﺎم‪ ،‬ودﻋـﻢ ﻣﺘﻮاﺻﻞ ﻤﺠﻤﻊ‬ ‫اﻤﻠﻚ ﻓﻬـﺪ ﻟﻄﺒﺎﻋﺔ اﻤﺼﺤﻒ اﻟﴩﻳﻒ ﰲ‬ ‫اﻤﺪﻳﻨﺔ اﻤﻨﻮرة‪.‬‬

‫‪national@alsharq.net.sa‬‬

‫‪3‬‬

‫إﻗﺮار ﺑﺮﻧﺎﻣﺞ اﻟﺰواج اﻟﺼﺤﻲ واﻋﺘﻤﺎد‬ ‫اﻟﺸﻬﺎدة ا ﻟﻜﺘﺮوﻧﻴﺔ ﻟﻠﻔﺤﺺ‬

‫ﺟﺎﻧﺐ ﻣﻦ اﺟﺘﻤﺎع ﻣﺠﻠﺲ اﻟﺨﺪﻣﺎت اﻟﺼﺤﻴﺔ‬ ‫اﻟﺮﻳﺎض ‪ -‬اﻟﴩق‬ ‫أﻗﺮ ﻣﺠﻠﺲ اﻟﺨﺪﻣﺎت اﻟﺼﺤﻴﺔ أﻣﺲ‬ ‫ﰲ اﺟﺘﻤﺎﻋـﻪ اﻟــ ‪ 66‬ﻣﺴـﺎء أﻣـﺲ‬ ‫اﻷول ﺑﺮﺋﺎﺳـﺔ وزﻳـﺮ اﻟﺼﺤﺔ رﺋﻴﺲ‬ ‫ﻣﺠﻠـﺲ اﻟﺪﻛﺘـﻮر ﻋﺒﺪاﻟﻠـﻪ اﻟﺮﺑﻴﻌﺔ‪،‬‬ ‫ﺗﻄﻮﻳـﺮ ﺑﺮﻧﺎﻣـﺞ ﻓﺤـﺺ ﻣـﺎ ﻗﺒـﻞ‬ ‫اﻟـﺰواج ﻟﻴﺼﺒـﺢ ﺑﺮﻧﺎﻣﺠﺎ إﻟﺰاﻣﻴـﺎ ﺑﺠﻤﻴﻊ‬ ‫اﻟﻘﻄﺎﻋـﺎت اﻟﺼﺤﻴﺔ وﺗﻄﺒﻴﻘـﻪ ﻋﻦ ﻃﺮﻳﻖ‬ ‫اﻟﺮﺑـﻂ اﻹﻟﻜﱰوﻧـﻲ اﺑﺘﺪاء ﻣـﻦ ﻣﺤﺮم ﻣﻦ‬ ‫اﻟﻌﺎم اﻤﻘﺒﻞ‪.‬‬ ‫وﻗـﺎل أﻣـﻦ ﻋـﺎم اﻤﺠﻠـﺲ اﻟﺪﻛﺘﻮر‬ ‫ﻳﻌﻘـﻮب اﻤـﺰروع إﻧﻪ ﺗﻢ اﻷﺧـﺬ ﺑﺎﻟﺘﻘﻨﻴﺎت‬ ‫اﻟﺤﺪﻳﺜـﺔ واﻟﺮﺑﻂ اﻹﻟﻜﱰوﻧﻲ ﺑـﻦ اﻟﻮزارة‬ ‫واﻟﺠﻬـﺎت ذات اﻟﻌﻼﻗـﺔ ﻛـﻮزارة اﻟﻌـﺪل‬ ‫ﻟﻠﺘﺄﻛـﺪ ﻣﻦ ﻋﻤﻞ اﻟﻔﺤﻮص اﻤﻄﻠﻮﺑﺔ ورﺻﺪ‬ ‫ﺣـﺎﻻت ﻋـﺪم اﻟﺘﻮاﻓـﻖ‪ ،‬ﻛﻤـﺎ ﺗﻢ اﻟﺘﻨﺴـﻴﻖ‬ ‫ﻣـﻊ وزارة اﻟﻌـﺪل ﺑﻌﺪم ﻗﺒﻮل اﻟﺸـﻬﺎدات‬ ‫اﻤﺼـﺪرة ﻳﺪوﻳﺎ ً أو اﻟﺼـﺎدرة إﻟﻜﱰوﻧﻴﺎ ﻣﻦ‬

‫ﺧﺎرج اﻟﱪﻧﺎﻣﺞ ﺑﻌﺪ ذﻟﻚ اﻟﺘﺎرﻳﺦ‪.‬‬ ‫ﻛﻤـﺎ ﻧﺎﻗﺶ اﻤﺠﻠﺲ ﻻﺋﺤﺔ اﻟﺴـﺠﻼت‬ ‫اﻟﺼﺤﻴـﺔ اﻟﻮﻃﻨﻴـﺔ اﻤﻌﺪﻟـﺔ‪ ،‬اﻟﺘـﻲ أﻋﺪﻫﺎ‬ ‫ﻓﺮﻳﻖ اﻟﻌﻤﻞ اﻤﺸـﻜﻞ ﻣﻦ اﻟﻠﺠﻨـﺔ اﻟﻮزارﻳﺔ‬ ‫اﻟﻌﻠﻴـﺎ ﻟﻠﺘﻨﻈﻴﻢ اﻹداري وإدارﺗﻲ اﻟﺸـﺆون‬ ‫اﻟﻘﺎﻧﻮﻧﻴﺔ واﻤﺎﻟﻴـﺔ ﰲ اﻷﻣﺎﻧﺔ اﻟﻌﺎﻣﺔ ﻤﺠﻠﺲ‬ ‫اﻟﺨﺪﻣﺎت اﻟﺼﺤﻴـﺔ ﻟﻀﻤﺎن ﺗﻮاﻓﻖ اﻟﻼﺋﺤﺔ‬ ‫اﻟﺘﻨﻈﻴﻤﻴﺔ ﻟﻠﺴـﺠﻼت اﻟﺼﺤﻴﺔ اﻟﻮﻃﻨﻴﺔ ﻣﻊ‬ ‫ﺗﻨﻈﻴﻢ اﻤﺮﻛﺰ اﻟﻮﻃﻨﻲ ﻟﻠﻤﻌﻠﻮﻣﺎت اﻟﺼﺤﻴﺔ‪.‬‬ ‫وﻟﻔـﺖ اﻤـﺰروع أﻧـﻪ ﺗـﻢ اﻤﻮاﻓﻘﺔ ﰲ‬ ‫اﻻﺟﺘﻤـﺎع ﻋﲆ ﺗﻮﺻﻴـﺎت اﻟﻠﺠﻨـﺔ اﻟﻮﻃﻨﻴﺔ‬ ‫ﻟﻄـﺐ اﻟﻄـﻮارئ ﺑﺸـﺄن ﺗﻨﻈﻴﻢ ﺳـﻴﺎرات‬ ‫اﻹﺳـﻌﺎف اﻟﺘﻲ ﺗﻀﻤﻨﺖ اﻻﻟﺘﺰام ﺑﻀﻮاﺑﻂ‬ ‫وﻣﻌﺎﻳﺮ ﺳـﻴﺎرات اﻹﺳـﻌﺎف وﺗﺠﻬﻴﺰاﺗﻬﺎ‬ ‫وﻗﻮاﻫﺎ اﻟﻌﺎﻣﻠﺔ اﻟﺘﻰ وﺿﻌﺘﻬﺎ ﻫﻴﺌﺔ اﻟﻬﻼل‬ ‫اﻷﺣﻤﺮ اﻟﺴﻌﻮدي‪.‬‬ ‫وﻗـﺎل إﻧـﻪ ﺗﻤـﺖ اﻤﻮاﻓﻘﺔ ﻋـﲆ ﻃﻠﺐ‬ ‫اﻟﻬﻴﺌﺔ اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ ﻟﻠﺘﺨﺼﺼـﺎت اﻟﺼﺤﻴﺔ‬ ‫ﺑﺰﻳﺎدة اﻟﻄﺎﻗﺔ اﻻﺳـﺘﻴﻌﺎﺑﻴﺔ ﻟﻘﺒﻮل ﺑﱪاﻣﺞ‬

‫)اﻟﴩق(‬

‫اﻟﻬﻴﺌـﺔ واﻟﺘﻮﺻﻴـﺔ ﺑﺘﻮﻓـﺮ ‪ 500‬ﻣﻨﺤـﺔ‬ ‫دراﺳـﻴﺔ ﺑﺎﻟﺘﻨﺴـﻴﻖ ﻣـﻊ ﺑﺮﻧﺎﻣـﺞ ﺧـﺎدم‬ ‫اﻟﺤﺮﻣﻦ اﻟﴩﻳﻔﻦ ﻟﻼﺑﺘﻌﺎث اﻟﺨﺎرﺟﻲ‪ ،‬أو‬ ‫ﻣﻦ ﺧﻼل ﺑﺮﻧﺎﻣﺞ اﺑﺘﻌﺎث ﺧﺎرﺟﻲ ﻣﺴﺘﻘﻞ‬ ‫ﻟﻠﻬﻴﺌﺔ‪ ،‬ودﻋﻢ ﺟﻬﻮد اﻟﻬﻴﺌﺔ ﻹﺑﺮام اﺗﻔﺎﻗﻴﺎت‬ ‫ﻣـﻊ ﻣﺮاﻛﺰ ﺗﺪرﻳـﺐ ﺧﺎرج اﻤﻤﻠﻜـﺔ ﻟﺘﻨﻔﻴﺬ‬ ‫ﺑﺮاﻣﺠﻬﺎ ودﻋﻢ اﻤﻨﺸﺂت اﻟﺼﺤﻴﺔ اﻟﺤﻜﻮﻣﻴﺔ‬ ‫ﻟﻺﻳﻔـﺎء ﺑﻤﺘﻄﻠﺒـﺎت ﺷـﻬﺎدة اﻻﺧﺘﺼﺎص‬ ‫اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ‪ ،‬وﺗﺒﻨـﻲ ﻓﻜـﺮة اﻤﺠﻤﻮﻋـﺎت‬ ‫اﻟﺘﺪرﻳﺒﻴـﺔ واﻤﺮاﻛـﺰ اﻟﺘﺪرﻳﺒﻴـﺔ اﻤﺴـﺘﻘﻠﺔ‬ ‫ﺑﺎﻹﺿﺎﻓـﺔ إﱃ اﻤﻮاﻓﻘﺔ ﻋﲆ ﻣﺒـﺪأ ﺗﺨﻔﻴﺾ‬ ‫ﻣﺪد ﺑﻌﺾ اﻟﱪاﻣﺞ اﻟﺘﺪرﻳﺒﻴﺔ ﺑﺎﻟﺘﻨﺴﻴﻖ ﻣﻊ‬ ‫اﻤﺠﺎﻟﺲ اﻟﻌﻠﻤﻴﺔ اﻤﺨﺘﺼﺔ‪.‬‬ ‫ﻛﻤـﺎ ﺗﻤـﺖ اﻤﻮاﻓﻘـﺔ ﻋـﲆ اﻟﺘﻌﺎرﻳﻒ‬ ‫اﻟﻌﻠﻤﻴـﺔ اﻟﺨﺎﺻـﺔ ﺑﺤﺪﻳﺜـﻲ اﻟـﻮﻻدة ﻋﲆ‬ ‫اﻤﺴـﺘﻮى اﻟﻮﻃﻨﻲ ﻟﻜﺜﺮ ﻣﻦ اﻟﺒﻴﺎﻧﺎت اﻟﺘﻲ‬ ‫ﻳﺘـﻢ إﺣﺼﺎؤﻫﺎ ﻣﺜـﻞ اﻟـﻮﻻدة و اﻹﺟﻬﺎض‬ ‫واﻟـﻮﻻدة اﻤﺒﻜـﺮة واﻟﻮﻓـﺎة داﺧـﻞ اﻟﺮﺣﻢ‬ ‫وﻏﺮﻫﺎ‪.‬‬

‫»اﻟﺤﺞ« ﺗﻄﻠﻖ اﻟﻼﺋﺤﺔ اﻟﺘﻨﻈﻴﻤﻴﺔ اﻟﺠﺪﻳﺪة ﻟﻤﻜﺎﺗﺐ اﻟﺨﺪﻣﺔ اﻟﻤﻴﺪاﻧﻴﺔ‬ ‫ﺟـﺪة ‪ -‬واس‬ ‫أﻃﻠـﻖ وزﻳـﺮ اﻟﺤـﺞ اﻟﺪﻛﺘـﻮر ﺑﻨﺪر ﺣﺠـﺎر أﻣﺲ‬ ‫اﻟﻼﺋﺤﺔ اﻟﺘﻨﻈﻴﻤﻴﺔ اﻟﺠﺪﻳﺪة ﻤﻜﺎﺗﺐ اﻟﺨﺪﻣﺔ اﻤﻴﺪاﻧﻴﺔ‬ ‫اﻟﺘﺎﺑﻌﺔ ﻟﻠﻤﺆﺳﺴـﺎت اﻷﻫﻠﻴﺔ ﻷرﺑﺎب اﻟﻄﻮاﺋﻒ‪ ،‬اﻟﺘﻲ‬ ‫ﺗﻌﻤـﻞ ﺗﺤﺖ ﻣﻈﻠـﺔ اﻟـﻮزارة‪ ،‬ﰲ ﻣﺠﺎل اﺳـﺘﻘﺒﺎل‬ ‫ﺿﻴـﻮف اﻟﺮﺣﻤـﻦ وﺗﻮدﻳﻌﻬﻢ وﺗﺴـﻬﻴﻞ أﻣﻮرﻫﻢ‪،‬‬ ‫واﻟﺘﺄﻛﺪ ﻣﻦ إﺳﻜﺎﻧﻬﻢ واﻻﻃﻤﺌﻨﺎن ﻋﻠﻴﻬﻢ‪.‬‬

‫وﻗـﺎل اﻟﻮزﻳﺮ إن اﻟﻮزارة وﺑﻨﺎء ﻋﲆ ﻗﺮارﻫﺎ ﺗﺠﺎه‬ ‫إﺧـﺮاج ﻫـﺬه اﻟﻼﺋﺤﺔ اﻤﺸـﺘﻤﻠﺔ ﻋﲆ ‪ 29‬ﻣـﺎدة ﰲ ﺛﻮﺑﻬﺎ‬ ‫اﻟﺠﺪﻳﺪ ﺟﻌﻠﺖ ﺣﺎﻣﲇ اﻤﺆﻫﻼت اﻟﻌﻠﻤﻴﺔ وأﺻﺤﺎب اﻟﺨﱪة‬ ‫ﰲ ﻃﻠﻴﻌﺔ ﻣﻦ ﻳﺮﻏﺐ ﻣﻦ أﺑﻨﺎء اﻤﺆﺳﺴـﺎت اﻷﻫﻠﻴﺔ ﻷرﺑﺎب‬ ‫اﻟﻄﻮاﺋﻒ اﻤﺸﺎرﻛﺔ ﰲ ﻣﻜﺎﺗﺐ اﻟﺨﺪﻣﺔ اﻤﻴﺪاﻧﻴﺔ ﰲ اﻤﺮﺣﻠﺔ‬ ‫اﻟﻘﺎدﻣـﺔ ﻟﻨﻴﻞ ﴍف ﺗﻘﺪﻳﻢ اﻟﺨﺪﻣـﺎت ﻟﻀﻴﻮف اﻟﺮﺣﻤﻦ‬ ‫ﻣﻦ اﻟﺤﺠﺎج وﻓﻘﺎ ً ﻟﻠﴩوط اﻤﻨﻈﻤﺔ ﻟﺬﻟﻚ‪.‬‬ ‫وﺷﺪد ﻋﲆ أن وزارة اﻟﺤﺞ رأت أن ﺗﻮاﻛﺐ اﻟﻼﺋﺤﺔ‬

‫اﻟﺘﻨﻈﻴﻤﻴـﺔ ﻤﻜﺎﺗﺐ اﻟﺨﺪﻣﺔ اﻤﻴﺪاﻧﻴـﺔ اﻷﻓﻮاج اﻤﺘﺰاﻳﺪة ﰲ‬ ‫ﻛﻞ ﻋـﺎم ﻣﻦ ﺣﺠﺎج ﻣﺨﺘﻠﻒ اﻟـﺪول اﻟﺬﻳﻦ ﻳﺘﻮاﻓﺪون إﱃ‬ ‫اﻟﺮﺣـﺎب اﻟﻄﺎﻫـﺮة ﻷداء ﻧﺴـﻜﻬﻢ وأن ﺗﻜﻮن ﻣﺴـﺘﻮﻓﻴﺔ‬ ‫ﻟﻠـﴩوط واﻤـﻮاد واﻷﺣﻜﺎم اﻟﺘـﻲ ﺗﻨﻈﻢ اﻟﻌﻤـﻞ ﰲ ﻫﺬه‬ ‫اﻤﻜﺎﺗـﺐ واﻹﺟـﺮاءات اﻤﺘﺒﻌﺔ ﰲ ﺗﺄﻫﻴﻞ واﺧﺘﻴﺎر رؤﺳـﺎء‬ ‫وﻧﻮاب وأﻋﻀﺎء ﻣﻜﺎﺗﺐ اﻟﺨﺪﻣﺔ اﻤﻴﺪاﻧﻴﺔ‪.‬‬ ‫ودﻋـﺎ ﺟﻤﻴﻊ اﻤﺆﺳﺴـﺎت ﺗﻔﻌﻴﻞ اﻟﻼﺋﺤﺔ وإﻃﻼع‬ ‫ﺟﻤﻴﻊ أﺑﻨﺎء أرﺑﺎب اﻟﻄﻮاﺋﻒ ﻣﻦ اﻤﺴـﺎﻫﻤﻦ واﻤﺴﺎﻫﻤﺎت‬

‫واﻟﻮﻛﻼء ﻋﲆ اﻟﺘﻨﻈﻴﻢ اﻟﺠﺪﻳـﺪ ﻟﻼﺋﺤﺔ اﻟﺘﻨﻈﻴﻤﻴﺔ ﻤﻜﺎﺗﺐ‬ ‫اﻟﺨﺪﻣﺔ اﻤﻴﺪاﻧﻴﺔ ﺧﺎﺻﺔ اﻟﴩوط اﻟﻮاﺟﺐ ﺗﻮﻓﺮﻫﺎ ﰲ أﺑﻨﺎء‬ ‫اﻟﻄﺎﺋﻔـﺔ اﻟﺮاﻏﺒـﻦ ﰲ اﻟﺘﻘﺪم ﻟﻠﻌﻤـﻞ ﰲ ﻣﻜﺎﺗﺐ اﻟﺨﺪﻣﺔ‬ ‫اﻤﻴﺪاﻧﻴﺔ ﺣﺴﺐ ﻓﺌﺎت اﻷﻋﻤﺎل ﺑﻬﺬه اﻤﻜﺎﺗﺐ‪.‬‬ ‫وﺗﺸـﻤﻞ اﻟﻼﺋﺤـﺔ اﻟﺘﻨﻈﻴﻤﻴﺔ اﻷﻫـﺪاف وﺿﻮاﺑﻂ‬ ‫اﻟﺘﻘﺪﻳﻢ ﻟﻬﺬه اﻟﺨﺪﻣﺔ وﺿﻮاﺑﻂ ﺗﺸـﻜﻴﻞ ﻣﻜﺎﺗﺐ اﻟﺨﺪﻣﺔ‬ ‫اﻤﻴﺪاﻧﻴـﺔ وﺻﻼﺣﻴـﺎت اﻤﺆﺳﺴـﺎت ﰲ ﻣﻌﺎﻟﺠـﺔ اﻟﺤﺎﻻت‬ ‫اﻟﺨﺎﺻﺔ وﺗﺴﻮﻳﺔ اﻟﺸﻜﺎوى اﻤﺘﻌﻠﻘﺔ ﺑﺘﻄﺒﻴﻖ اﻟﻼﺋﺤﺔ‪.‬‬

‫‪ ١٥٠‬أﻟﻒ ﻣﺼﺎب ﺟﺪﻳﺪ ﺑﺎﻟﺴﻜﺮي ﺳﻨﻮﻳ ًﺎ ﻓﻲ اﻟﻤﻤﻠﻜﺔ‪ ..‬و‪ ٥٦٢٥‬رﻳﺎ ًﻻ ﻟﻌﻼج اﻟﻤﺮﻳﺾ اﻟﻮاﺣﺪ‬ ‫اﻟﺮﻳﺎض ‪ -‬ﻣﺤﻤﺪ اﻟﻌﻮﻧﻲ‬ ‫ﻛﺸـﻒ ﺗﺠﻤﻊ ﻃﺒـﻲ‪ ،‬ﻋـﻦ أن اﻤﻤﻠﻜﺔ‬ ‫ﺗُﺴـﺠﻞ زﻳـﺎدة ﺳـﻨﻮﻳﺔ ﰲ أﻋـﺪاد‬ ‫اﻤﺼﺎﺑﻦ ﺑﻤﺮض اﻟﺴﻜﺮي ﺑﻨﺤﻮ ‪150‬‬ ‫أﻟـﻒ ﺣﺎﻟﺔ ﻣﺮﺿﻴـﺔ ﺟﺪﻳﺪة ﺳـﻨﻮﻳﺎً‪،‬‬ ‫وﺑﻨﺴﺒﺔ ﻧﻤﻮ ﻗﺪرت ﺑﻨﺤﻮ ‪ %08‬ﻟﻠﻔﺌﺔ‬ ‫اﻟﻌﻤﺮﻳﺔ ﺑﻦ ﻋﴩﻳﻦ إﱃ ﺛﻤﺎﻧﻦ ﻋﺎﻣﺎً‪ ،‬وﺗﻨﻔﻖ‬ ‫‪ 5625‬رﻳـﺎﻻ ً ﺳـﻨﻮﻳﺎ ً ﻋﲆ اﻤﺮﻳـﺾ اﻟﻮاﺣﺪ‬ ‫وﺑﻤﺠﻤﻮع ﺳـﻨﻮي ﺳـﺘﺔ ﻣﻠﻴﺎرات رﻳﺎل ﻋﲆ‬ ‫اﻤﺮض‪.‬‬ ‫ﺟـﺎء ذﻟﻚ ﺧﻼل ﻣﺆﺗﻤـﺮ ﺻﺤﺎﰲ ﻋﻘﺪه‬ ‫ﻧﺨﺒـﺔ ﻣﻦ أﻃﺒﺎء اﻟﻐﺪد وأﻣﺮاض اﻟﺴـﻜﺮي‪،‬‬ ‫ﰲ ﻓﻨـﺪق اﻹﻧﱰﻛﻮﻧﺘﻨﻨﺘﺎل ﺑﺎﻟﺮﻳﺎض ﻣﺴـﺎء‬ ‫أﻣﺲ اﻷول‪ ،‬ﻤﻨﺎﻗﺸﺔ أﺣﺪث ﻣﺴﺘﺠﺪات ﻋﻼج‬ ‫ﻣﺮﴇ اﻟﺴﻜﺮي ﻋﲆ اﻟﺼﺎﺋﻤﻦ‪.‬‬ ‫وﻗﺎل ﻣﺪﻳﺮ ﻣﺮاﻛﺰ ووﺣﺪات اﻟﺴـﻜﺮي‬ ‫ﰲ وزارة اﻟﺼﺤـﺔ اﻟﺪﻛﺘـﻮر ﻣﺤﻤﺪ اﻟﺤﺮﺑﻲ‪،‬‬ ‫إن اﻟـﻮزارة ﺳـﺘﺒﺪأ ﺗﻨﻔﻴﺬ اﻟﺨﻄـﺔ اﻟﻮﻃﻨﻴﺔ‬ ‫ﻤﻜﺎﻓﺤـﺔ وﻋـﻼج اﻟﺴـﻜﺮي اﻟﻌـﺎم اﻤﻘﺒـﻞ‬ ‫ﺑﺈﻧﺸـﺎء ﻣﻦ ‪ 45‬إﱃ ﺧﻤﺴـﻦ وﺣـﺪة ﻟﻌﻼج‬ ‫اﻟﺴـﻜﺮي ﰲ اﻤﺴﺘﺸﻔﻴﺎت اﻤﺮﺟﻌﻴﺔ ﺑﺎﻤﻤﻠﻜﺔ‬ ‫ﺑﺤﻴﺚ ﻳﻜﻮن ﰲ ﻛﻞ ﻣﻨﻄﻘﺔ ﻣﺮﻛﺰ ﻣﺘﺨﺼﺺ‬ ‫ووﺣـﺪات ﰲ اﻤﺴﺘﺸـﻔﻴﺎت‪ ،‬ﻣﻀﻴﻔـﺎ ً أن‬ ‫اﻟـﻮزارة ﺑﺪأت ﺑﺈﻧﺸـﺎء ﻣﺮاﻛـﺰ ﻣﺘﺨﺼﺼﺔ‬ ‫ﻟﻠﺴـﻜﺮي ﰲ ﺟﻤﻴـﻊ ﻣﻨﺎﻃـﻖ وﻣﺤﺎﻓﻈـﺎت‬

‫اﻤﻤﻠﻜـﺔ ﺑﻠﻐﺖ ‪ 28‬ﻣﺮﻛـﺰا ً ﻣﺘﻮزﻋﺔ ﻋﲆ ‪13‬‬ ‫ﻣﻨﻄﻘﺔ وﺳﺒﻊ ﻣﺤﺎﻓﻈﺎت‪ ،‬ﻳﻌﻤﻞ ﻣﻨﻬﺎ ﺣﺎﻟﻴﺎ ً‬ ‫‪ 19‬ﻣﺮﻛﺰاً‪ ،‬وﺳﺘﺴﺘﻜﻤﻞ ﺑﻘﻴﺔ اﻤﺮاﻛﺰ‪ ،‬ﺑﻬﺪف‬ ‫أن ﺗﻜـﻮن ﻣﺮاﻛﺰ ﻣﺘﺨﺼﺼـﺔ ﺗﻘﺪم اﻟﻌﻼج‬ ‫ﻤـﺮﴇ اﻟﺴـﻜﺮي وﻣﺮﺟﻌﻴﺔ‪ ،‬ﻛﻤﺎ ﺳـﻴﺰود‬ ‫ﻣﺮﴇ اﻟﺴـﻜﺮي ﺑﺄﺟﻬﺰة ﻗﻴﺎس ﺳﻜﺮ اﻟﺪم‬ ‫ﻣﺠﺎﻧﺎ ً ﻤﺪة ﻋﴩ ﺳـﻨﻮات‪ ،‬وﺳﺘﻜﻮن اﻤﺮﺣﻠﺔ‬ ‫اﻤﻘﺒﻠـﺔ ﻣﻦ ﺗﻮزﻳﻊ اﻷﺟﻬﺰة ﰲ ﻧﻬﺎﻳﺔ اﻟﺴـﻨﺔ‬ ‫ﻋﻦ ﻃﺮﻳﻖ ﻣﺮاﻛﺰ اﻟﺮﻋﺎﻳﺔ اﻟﺼﺤﻴﺔ اﻷوﻟﻴﺔ‪.‬‬ ‫وذﻛـﺮ أن ﻣﻌﻈـﻢ اﻤـﺮﴇ اﻟﺬﻳـﻦ‬ ‫ﴏﻓـﺖ ﻟﻬﻢ ﻫﺬه اﻷﺟﻬﺰة اﺳـﺘﻔﺎدوا وﻗﻠﺖ‬ ‫ﻣﺮاﺟﻌﺘﻬـﻢ ﻟﻠﻤﺴﺘﺸـﻔﻴﺎت‪ ،‬ﻣﻮﺿﺤـﺎ ً أن‬ ‫اﻟﺴـﻜﺮي ﰲ اﻤﻤﻠﻜـﺔ ﻣﺮض أﺳـﺎﳼ وﻛﺜﺮ‬ ‫اﻟﺤـﺪوث واﻟﻨﻤـﻮ‪ ،‬وﻣﻌﻈـﻢ اﻟﺤـﺎﻻت اﻟﺘﻲ‬ ‫ﺗﺼـﻞ ﻟﻄـﻮارئ اﻤﺴﺘﺸـﻔﻴﺎت واﻟﻮﻓﻴـﺎت‬ ‫ﺗﺤﺪث ﺑﺴـﺒﺒﻪ‪ ،‬وﺗﺸـﺮ اﻹﺣﺼﺎﺋﻴﺎت إﱃ أن‬ ‫‪ %14.1‬ﻣـﻦ اﻟﺴـﻜﺎن ﰲ اﻤﻤﻠﻜﺔ ﻣﺼﺎﺑﻮن‬ ‫ﺑﺎﻟﺴـﻜﺮي أي ﺣﻮاﱄ أرﺑﻌﺔ إﱃ ﺳﺘﺔ ﻣﻼﻳﻦ‬ ‫ﻧﺴـﻤﺔ‪ ،‬و‪ %28.9‬ﻣﻨﻬـﻢ أﻛﺜﺮ ﻣـﻦ ﺛﻼﺛﻦ‬ ‫ﺳﻨﺔ‪.‬‬ ‫ﱠ‬ ‫وﺑـﻦ أن وزارة اﻟﺼﺤﺔ ﻣﺴـﺆوﻟﺔ ﻋﻦ‬ ‫ﻋـﻼج ﻣﻠﻴﻮﻧـﻦ و‪ 800‬أﻟـﻒ ﻣﺮﻳﺾ ﻣﻨﻬﻢ‬ ‫ﻓﻴﻤـﺎ ﻳﺮاﺟـﻊ اﻟﺒﻘﻴـﺔ ﻣﺴﺘﺸـﻔﻴﺎت أﻫﻠﻴﺔ‪،‬‬ ‫ﻣﺸـﺮا ً إﱃ أن اﻤﻤﻠﻜـﺔ ﺗﺤﺘﻞ اﻤﺮﻛـﺰ اﻟﺜﺎﻟﺚ‬ ‫ﻋﺎﻤﻴﺎ ً ﰲ ﻧﺴـﺒﺔ اﻹﺻﺎﺑﺔ ﻣﻦ اﻟﻨﻮع اﻷول ﻣﻦ‬ ‫اﻟﺴﻜﺮي‪ ،‬ﺧﺎﺻﺔ اﻷﻃﻔﺎل ﺑﺸﻜﻞ ﻛﺒﺮ‪.‬‬

‫ﺟﺎﻧﺐ ﻣﻦ اﻤﺆﺗﻤﺮ اﻟﺼﺤﻔﻲ‬ ‫وأﺿـﺎف اﻟﺪﻛﺘﻮر اﻟﺤﺮﺑـﻲ أن ‪%33‬‬ ‫ﻣﻦ اﻟﺴـﻜﺎن ﻟﺪﻳﻬﻢ ﻣﺸـﻜﻼت ﰲ اﻟﺴـﻜﺮي‬ ‫ﻻ ﻳﺮاﺟﻌـﻮن اﻤﺴﺘﺸـﻔﻴﺎت وﺗﻢ اﻛﺘﺸـﺎف‬ ‫إﺻﺎﺑـﺔ ﺑﻌﻀﻬﻢ ﺑﺎﻟﺴـﻜﺮي ﺧـﻼل ﺑﺮاﻣﺞ‬ ‫اﻟﻮزارة‪ ،‬اﻟﺘﻲ أﻗﺎﻣﺘﻬـﺎ ﰲ اﻤﻮﻻت اﻟﺘﺠﺎرﻳﺔ‪،‬‬ ‫ﻛﻤـﺎ أن ‪ %35‬ﻣﻤﻦ اﻛﺘﺸـﻒ ﻟﺪﻳﻬﻢ اﻤﺮض‬ ‫ﻟـﻢ ﻳﺮاﺟﻌـﻮا اﻤﺴﺘﺸـﻔﻰ ﺑﻌﺪ ذﻟـﻚ‪ ،‬ﻣﺒﻴﻨﺎ ً‬ ‫أن اﻻﺣﺼﺎﺋﻴـﺔ اﻤﺴـﺠﻠﺔ ﻟﺪى اﻟـﻮزارة ﻏﺮ‬ ‫دﻗﻴﻘـﺔ واﻷرﻗـﺎم ﺗﺘﻌـﺪد ﺑﻦ ﺷـﻬﺮ وآﺧﺮ‬ ‫ﺣﻴـﺚ ﻻ ﻳﻮﺟﺪ ﻣﻠـﻒ ﻃﺒﻲ ﻣﻮﺣـﺪ‪ ،‬ﻣﻌﺘﱪا ً‬ ‫اﻤﻠﻒ اﻟﻄﺒﻲ اﻤﻮﺣﺪ ﺣﻠـﻢ‪ ،‬وﺗﺘﻤﻨﻰ اﻟﻮزارة‬ ‫ﺗﺤﻘﻴﻘﻪ ﻟﺘﺨﻔﻴﻒ ﻛﺜﺮ ﻣﻦ اﻹﻫﺪار ﰲ اﻟﻮﻗﺖ‬

‫)اﻟﴩق(‬

‫واﻤﻮاﻋﻴـﺪ‪ ،‬وﺣﻤـﻞ اﻤـﺮﴇ ﻣﺸـﻜﻠﺔ ﺗﺄﺧﺮ‬ ‫وﺗﺰاﺣﻢ اﻤﻮاﻋﻴـﺪ‪ ،‬ﻣﺒﻴﻨـﺎ ً أن اﻤﻮاﻋﻴﺪ ﺗﻔﻮق‬ ‫أﻋـﺪاد اﻤﺮﴇ وأﻏﻠﺒﻬﻢ ﻳﺄﺧﺬ أﻛﺜﺮ ﻣﻦ ﻣﻮﻋﺪ‬ ‫ﰲ أﻛﺜـﺮ ﻣـﻦ ﻣﺴﺘﺸـﻔﻰ ﺗﺼـﻞ ﻷﻛﺜـﺮ ﻣﻦ‬ ‫أرﺑﻌﺔ ﻣﻮاﻋﻴﺪ ﰲ اﻟﺸﻬﺮ وﻗﺪ ﻳﻔﻮﺗﻬﺎ ﺟﻤﻴﻌﺎً‪،‬‬ ‫وﻃﺎﻟـﺐ ﺑﻨﻈـﺎم ﺻـﺎرم ﻟﻠﻤﻮاﻋﻴـﺪ وإﻟﻐﺎء‬ ‫اﻤﻠـﻒ اﻟﻄﺒﻲ ﻟﻠﻤﺮﻳﺾ اﻟـﺬي ﻳﻬﺪر ﻣﻮاﻋﻴﺪ‬ ‫ﻣﺘﻜﺮرة‪.‬‬ ‫وﺷـﻜﺎ اﻟﺤﺮﺑﻲ ﻣﻦ ﻗﻠﺔ اﻟﻘﻮى اﻟﻌﺎﻣﻠﺔ‬ ‫واﻟﻜـﻮادر اﻟﻄﺒﻴـﺔ اﻤﺘﺨﺼﺼـﺔ ﰲ أﻣﺮاض‬ ‫اﻟﺴـﻜﺮي‪ ،‬ﻣﺒﻴﻨـﺎ ً أﻧـﻪ ﻳﻮﺟـﺪ ‪ 76‬ﻃﺒﻴﺒـﺎ ً‬ ‫اﺳﺘﺸﺎرﻳﺎ ً ﻟﻠﻐﺪد اﻟﺼﻤﺎء واﻟﺴﻜﺮي‪ ،‬ﻟﻜﻨﻬﻢ‬

‫ﻻ ﻳﻘﺎرﻧﻮن ﺑﺎﻟﻌﺪد اﻟﻬﺎﺋﻞ ﻤﺮﴇ اﻟﺴـﻜﺮي‪،‬‬ ‫وﺗﻠﺠـﺄ اﻟﻮزارة ﻟﻠﺨﺎرج ﻟﺴـﺪ ﻫـﺬا اﻟﻌﺠﺰ‪،‬‬ ‫ﻣﻀﻴﻔـﺎ ً أن اﻟـﻮزارة ﺗﻘـﻮم ﺑﺪراﺳـﺎت ﻋﲆ‬ ‫اﻷدوﻳﺔ وﺗﻨﺘﻬﺞ ﺳﻴﺎﺳﺔ ﻣﺤﺎﻳﺪة ﻋﻨﺪ اﻟﺘﻘﻴﻴﻢ‬ ‫ﺑﺈﺧﻔﺎء أﺳﻤﺎء اﻟﴩﻛﺎت‪.‬‬ ‫ﻣـﻦ ﺟﺎﻧﺒـﻪ‪ ،‬ﱠ‬ ‫ﺑـﻦ اﺳﺘﺸـﺎري اﻟﻐـﺪد‬ ‫اﻟﺼﻤـﺎء ﰲ ﻣﺪﻳﻨﺔ اﻤﻠـﻚ ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ اﻟﻄﺒﻴﺔ‬ ‫ﻟﻠﺤـﺮس اﻟﻮﻃﻨﻲ اﻟﺪﻛﺘـﻮر ﺻﺎﻟﺢ اﻟﺠﺎﴎ‪،‬‬ ‫أن اﻤﻤﻠﻜـﺔ ﻻ ﺗﺪﻓـﻊ ﻣﺒﺎﻟـﻎ ﻛﺎﻓﻴـﺔ ﻟﻌـﻼج‬ ‫ﻣﺮﴇ اﻟﺴﻜﺮي‪ ،‬وﺗﻨﻔﻖ ﻋﲆ اﻤﺮﻳﺾ اﻟﻮاﺣﺪ‬ ‫‪ 1500‬دوﻻر ﺳﻨﻮﻳﺎ ً ﺗﺸﻤﻞ اﻷدوﻳﺔ ودﺧﻮل‬ ‫اﻤﺴﺘﺸﻔﻰ واﻤﻀﺎﻋﻔﺎت واﻷﺟﻬﺰة‪ ،‬أي ﺳﺘﺔ‬ ‫ﻣﻠﻴﺎرات رﻳﺎل ﺳـﻨﻮﻳﺎ ً ﻋﲆ ﻣﺮض اﻟﺴـﻜﺮي‬ ‫واﺳـﺘﻮردت ‪ 800‬أﻟﻒ ﺟﻬﺎز ﻗﻴﺎس ﺳـﻜﺮ‬ ‫ﻟﺘﻮزﻳﻌﻬـﺎ ﻋـﲆ اﻤـﺮﴇ‪ ،‬ﻣﺸـﺮا ً ﻟﺪراﺳـﺔ‬ ‫أﺟﺮاﻫـﺎ اﻻﺗﺤـﺎد اﻟـﺪوﱄ ﻟﻠﺴـﻜﺮي ﰲ ﻋﺎم‬ ‫‪2012‬م ﺗﺆﻛـﺪ إﺻﺎﺑـﺔ ﺛﻼﺛﺔ ﻣﻼﻳﻦ و‪400‬‬ ‫أﻟﻒ ﻣﺮﻳﺾ ﺑﺎﻟﺴﻜﺮي ﰲ اﻤﻤﻠﻜﺔ‪ ،‬أﻏﻠﺒﻬﻢ ﰲ‬ ‫اﻟﻔﺌـﺔ اﻟﻌﻤﺮﻳﺔ ﻣﻦ ﻋﴩﻳﻦ ‪ -‬ﺛﻤﺎﻧﻦ ﺳـﻨﺔ‪،‬‬ ‫ﻛﻤﺎ أن ‪ %30‬ﻣﻦ أﻃﻔﺎل اﻤﻤﻠﻜﺔ ﻳﻌﺎﻧﻮن ﻣﻦ‬ ‫اﻟﺴﻤﻨﺔ ﻣﻬﻴﺄون ﻟﻺﺻﺎﺑﺔ ﺑﺎﻟﺴﻜﺮي‪ ،‬وﻃﺎﻟﺐ‬ ‫ﺑﺘﻔﻌﻴـﻞ دور ﺧﻄﺒـﺎء اﻟﺠﻮاﻣﻊ وﻣﻨﺎﻗﺸـﺔ‬ ‫اﻟﻘﻀﺎﻳـﺎ اﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻴـﺔ واﻟﺼﺤﻴـﺔ‪ ،‬وﴎﻋﺔ‬ ‫إدراج اﻟﺮﻳﺎﺿـﺔ اﻟﺒﺪﻧﻴﺔ ﰲ ﻣـﺪارس اﻟﺒﻨﺎت‬ ‫ﻤﻮاﺟﻬـﺔ ﺧﻄـﺮ ارﺗﻔـﺎع ﻣﻌـﺪﻻت اﻟﺒﺪاﻧـﺔ‬ ‫واﻹﺻﺎﺑﺔ ﺑﻤﺮض اﻟﺴﻜﺮي وﺗﺄﺛﺮه‪.‬‬


‫«جثة» مجهولة في منزل قيد اإنشاء‬ ‫حملة‬ ‫حفر الباطن ‪ -‬سلمان الشمري‬ ‫مرورية تطيح‬ ‫تلق�ت غرف�ة عمليات رط�ة محافظة حف�ر الباطن باغ�ا ً يفيد‬ ‫بـ«مفحطين»‬ ‫بوج�ود جثة ي أحد امباني قيد اإنش�اء‪ .‬وأوضح الناطق اإعامي‬ ‫للرط�ة امقدم زياد الرقيطي أن امختصن ي رطة حفر‬ ‫الباطن و«مستعرضين»‬ ‫انتقل�وا إى امنزل‪ ،‬حيث جرى التعامل م�ع مرح الحادث‪ ،‬ونقل‬ ‫جثمان امتوى إى امستش�فى اس�تكمال الفحوص الطبية من قبل‬ ‫في القطيف‬ ‫الطبيب الرعي‪.‬‬

‫القطيف ‪ -‬ماجد الشركة‬ ‫أطاح�ت حمل�ة مروري�ة ي‬ ‫محافظ�ة القطي�ف صب�اح‬ ‫أم�س بع�دد م�ن امفحط�ن‬ ‫وبمجموعة من امركبات امجهزة‬ ‫لاستعراض‪.‬‬ ‫وأوض�ح مص�در م�ن م�رور امنطقة‬ ‫ل�»ال�رق»‪ ،‬أن دوري�ات ام�رور‬ ‫وبمساعدة الدوريات اأمنية استهدفت‬

‫‪4‬‬

‫محليات‬

‫بالمختصر‬

‫ا ش�ك أن مطال�ب امواطن�ن ي مج�ال النهوض‬ ‫بملتزم�ات الحي�اة أم�ر جوه�ري يُس�هم ي الت�وازن‬ ‫ااقتصادي واأمني وااجتماعي‪ ،‬خصوصا ً مع ارتفاع‬ ‫اأس�عار الصاعدة‪ ،‬الذي يقابله جمود ي الرواتب‪ ،‬مما‬ ‫قد يسبب خاا ً ي هرم ماسلو‪.‬‬ ‫ا حدي�ث للناس ي امجالس الواقعي�ة واافراضية إا‬ ‫عن امطالبات بزي�ادة الرواتب‪ ،‬وهذه خطوة حضارية‬ ‫وي غاي�ة الرقي‪ ..‬يبدو أن هن�اك فجوة بن من يحيط‬ ‫بصاح�ب الق�رار وامس�تفيد من الق�رار‪ ،‬فال�ذي وُلد‬ ‫وملعق�ة الذه�ب ي فمه يق�ول الراتب يكف�ي ونص!‬ ‫وال�ذي ا يع�رف معنى تاري�خ ‪ 25‬من كل ش�هر فهو‬ ‫بالتأكي�د يق�ول الراتب يكفي ونص! وال�ذي لم يطرق‬ ‫أب�واب البنوك ومكاتب التقس�يط يقول أيض�ا ً الراتب‬ ‫يكف�ي ونص! والذي ينتظ�ر اأرض والقرض للخروج‬ ‫م�ن أزمة اإيجار با ش�ك يقول الرات�ب يكفي ونص!‬ ‫والذي تس�تقبله امستشفيات ي مش�ارقها ومغاربها‬ ‫بالخدمات اممتازة فيقول الراتب يكفي ونص!‬ ‫ا أحد يزايد عى طيبة وك�رم ونُبل والدنا املك عبدالله‬ ‫–حفظ�ه الله– ونحن عى ثقة أنه لن يرك ش�عبه بن‬ ‫س�ندان ارتفاع اأس�عار ومطرق�ة ضع�ف الرواتب‪..‬‬ ‫نأم�ل أن تنهدم الفج�وة وأن يتقي الل�ه كل من يقول‬ ‫إنه ا حاجة للزيادة‪ ..‬أم ِرر نصا ً للش�اعر امبدع عثمان‬ ‫امجراد ردا ً ع�ى كل من يقول إن الراتب يكفي ونص‪..‬‬ ‫تق�ول أمي‪ :‬أص وا كلمة ! ا أنت موظف لص وا ولد‬ ‫نعمة !!‬ ‫‪fares@alsharq.net.sa‬‬

‫‪ 43‬حديقة جديدة في القطيف‬ ‫خط�ة اس�تبدال اأش�جار الحالية‬ ‫بأخ�رى توف�ر الظ�ال وتحق�ق‬ ‫اأه�داف البيئي�ة امطلوب�ة‪ ،‬فيم�ا‬ ‫وجه�ت البلدي�ة امق�اول الزراعي‬ ‫بالتوق�ف ع�ن ق�ص اأش�جار ي‬ ‫كامل امحافظة عدا الجزر الوسطية‬ ‫للش�وارع التي تتطلب ذلك حفاظا‬ ‫عى السامة امرورية‪.‬‬

‫البدء بتصاميم نادي‬ ‫المتقاعدين في الشرقية‬ ‫الدمام ‪ -‬الرق‬ ‫كش�ف مدير فرع الجمعية الوطنية للمتقاعدين ي الدمام س�عيد‬ ‫الغام�دي عن اانتهاء من س�جات اأرض اممنوح�ة للمتقاعدين‬ ‫لبناء نا ٍد لهم بامنطقة الرقية‪ .‬وأش�ار إى أنه بعد تس�لم الصك‬ ‫الخاص باأرض س�يتم البدء ي دراس�ة امخطط�ات والتصاميم‪،‬‬ ‫وم�ن ثم اإنش�اء عى مس�احة ‪ 12500‬مر مرب�ع ي حي الراكة‬ ‫عى الطري�ق الرابط بن الخر والدمام مقابل الغرفة التجارية بامنطقة‬ ‫الرقي�ة‪ .‬ودع�ا الغامدي البنوك بأن تس�هل إج�راءات منح القروض‬ ‫للمتقاعدين‪.‬‬

‫ق�ال الرئيس العام لهيئ�ة اأمر بامعروف‬ ‫والنهي عن امنك�ر الدكتور عبداللطيف آل‬ ‫الش�يخ ل�»الرق» إن امملكة‪ ،‬التي تحكم‬ ‫ب�رع الله‪ ،‬أصبح�ت هدفا ً لس�هام أعداء‬ ‫اإس�ام‪ ،‬مطالب�ا ً الش�باب ب�رورة نبذ‬ ‫اأرار ومَ ْن يلبس�ون علينا من خال الش�بهة‪،‬‬ ‫وأا نس�مع للمرجف�ن‪ ،‬ومَ ْ‬ ‫�ن يحاول�ون رب‬ ‫إسفن بيننا وبن واة أمرنا الذين يسهرون عى‬

‫حمايتنا‪.‬‬ ‫وأشار ي تريحاته التي جاءت عى هامش‬ ‫رعايته مساء أمس اأول الحفل الختامي مسابقة‬ ‫القرآن الكريم الرابعة ي نادي الشباب بالرياض‪،‬‬ ‫إى أن امملك�ة ه�ي البلد الوحي�د ي العالم الذي‬ ‫يحك�م كتاب الله ويطبق س�نة نبيه‪ ،‬والوحيد ي‬ ‫العالم الذي ينادي فيه لش�عائر اإس�ام وإقامة‬ ‫الص�اة ي أوقاتها‪ ،‬والوحيد ي العالم الذي تقام‬ ‫في�ه جمعيات لتحفيظ الق�رآن الكريم‪ ،‬لذا علينا‬ ‫أن نحم�د الل�ه ع�ى هذه النع�م‪ ،‬ونب�ذل الغاي‬

‫الدمام ‪ -‬محمد خياط‬

‫كش�ف مدي�ر اإدارة‬ ‫العامة للمحام�اة ي وزارة‬ ‫الع�دل عبدالل�ه الغفي�ي‪،‬‬ ‫ل�»ال�رق»‪ ،‬ع�ن ضب�ط‬ ‫ثماني�ة منتحل�ن مهن�ة‬ ‫امحاماة خ�ال الع�ام الجاري‪،‬‬ ‫مؤكدا ً إحالتهم إى هيئة التحقيق‬ ‫واادع�اء الع�ام إيق�اع العقوبة‬ ‫التي نص عليه�ا النظام وتقي‬ ‫بالس�جن م�دة تص�ل إى ع�ام‬ ‫وغرام�ة ا تقل ع�ن ثاثن ألف‬ ‫ريال أو بإحدى هاتن العقوبتن‪.‬‬ ‫واس�تثنى الغفيي امتدربن‬ ‫ي امحام�اة من جريم�ة انتحال‬ ‫ش�خصية امحام�ي ي ح�ال‬ ‫تعريفه�م أنفس�هم بأنه�م‬ ‫محام�ون‪ ،‬إا إذا تج�اوزا ذل�ك‬ ‫بافتت�اح مكاتب خاصة لهم وهم‬ ‫مازال�وا قي�د التدري�ب‪ ،‬مفرق�ا ً‬

‫أعضاء امجلس خال ااجتماع أمس‬ ‫راج�ع أه�م توصي�ات ااجتم�اع‬ ‫الس�ابق‪ ،‬واطمأن عى سر أعمال‬ ‫امخيم الرمضان�ي‪ .‬وثمَ ن امجلس‬ ‫كل من رجي اأعمال سليمان‬ ‫دعم ٍ‬ ‫الرميخان�ي‪ ،‬ويوس�ف امجدوعي‬ ‫لراء باصات وس�يارات للمكتب‬

‫الت�ي ستس�هم ي الوصول وجلب‬ ‫الجالي�ات بال�ركات امتع�ددة‬ ‫لتنفي�ذ برام�ج دعوي�ة ورياضية‬ ‫له�م‪ .‬مناش�دا ً أهل الخ�ر لتكملة‬ ‫كلف�ة الباص�ات الدعوية‪ .‬وأش�اد‬ ‫امجل�س بافتت�اح مبن�ى القس�م‬

‫ب�ن رخص�ة امحام�ي اممارس‬ ‫وم�ن لدي�ه أحقي�ة ي افتت�اح‬ ‫مكتب والتعريف بنفس�ه عى أنه‬ ‫محامي‪ ،‬وامحامي امتدرب‪.‬‬ ‫وق�ال الغفي�ي «إن امنتحل‬ ‫لصفة امحاماة هو الشخص الذي‬ ‫انتحل صف�ة امحامي أو مارس‬ ‫مهن�ة امحام�اة خاف�ا ً أحكام‬ ‫ه�ذا النظ�ام‪ ،‬أو امحام�ي الذي‬ ‫مارس مهنة امحاماة بعد شطب‬ ‫اس�مه من جدول امحامن‪ ،‬ويتم‬ ‫توقيع هذه العقوبات من القضاء‬ ‫امخت�ص»‪ .‬وأض�اف «يك�ون‬ ‫الش�خص منتحا ً صفة امحامي‬ ‫إذا ق�ام بعم�ل يجعل ل�ه صفة‬ ‫امحامي كفتح مكتب اس�تقبال‬ ‫قضاي�ا الراف�ع وااستش�ارات‪،‬‬ ‫ٍ‬ ‫مطبوع�ات إى‬ ‫أو اإش�ارة ي‬ ‫نفس�ه بصف�ة امحام�ي‪ ،‬أو‬ ‫مم�ارس مهن�ة امحام�اة كقيام‬ ‫غ�ر امحام�ي بالراف�ع أم�ام‬

‫الجه�ات خاف�ا ً للم�ادة (‪)18‬‬ ‫من النظام وائحته�ا التنفيذية‪،‬‬ ‫أو قي�ام امحامن وامستش�ارين‬ ‫الس�عودين امنص�وص عليه�م‬ ‫ي ام�ادة (‪ )38‬م�ن النظ�ام‬ ‫بممارس�ة عمله�م بع�د انته�اء‬ ‫إجازات التوكي�ل أو الراخيص‪،‬‬ ‫وإذا اس�تمر امستشار السعودي‬ ‫ي ممارس�ة عمله ي ح�ال ما إذا‬ ‫كان ترخيص�ه الس�ابق منتهي�ا ً‬ ‫قبل ص�دور النظ�ام‪ ،‬ول�م يتم‬ ‫قيده ي الجدول»‪ .‬وحذَر الغفيي‬ ‫امواطنن من توكيل أي ش�خص‬ ‫بالرافع عنهم وتسليمه مبالغ إا‬ ‫إذا تأكدوا من أنه محا ٍم مرخص‬ ‫ل�ه م�ن وزارة الع�دل‪ ،‬وذل�ك‬ ‫بااطاع عى البطاقة الشخصية‬ ‫للمحام�ي أو ترخيص ممارس�ة‬ ‫امهن�ة الصاد َري�ن م�ن وزارة‬ ‫الع�دل‪ ،‬ومعرف�ة مكتب�ه ال�ذي‬ ‫يم�ارس م�ن خاله امهن�ة هذا‬

‫مجهولون يسرقون سيارتي طالبين سعوديين في اأردن‬ ‫عرعر ‪ -‬عبدالله الخدير‬ ‫رق مجهول�ون فج�ر أم�س‪،‬‬ ‫س�يارتن لطالب�ن س�عودين‬ ‫يدرس�ان ي جامع�ة مؤت�ة‬ ‫بمحافظة الكرك جنوب عمان‪.‬‬ ‫وذكر مش�عل دخيل الله العطوي‬ ‫الذي ي�درس ي الس�نة الرابع�ة بكلية‬ ‫إدارة اأعمال أنه تفاجأ هو وزميله أثناء‬ ‫عودتهم�ا م�ن صاة الفجر ي امس�جد‬ ‫امجاور لس�كنهما برقة س�يارته من‬ ‫ن�وع جيب لكزس وس�يارة زميله الذي‬ ‫يس�كن معه عبدالل�ه البل�وي من نوع‬ ‫كامري مودي�ل ‪ 2008‬وكان بداخلهما‬ ‫محفظتاهما ونقود وأغراض ش�خصية‬ ‫أخ�رى‪ ،‬وأضاف «حينما دخلنا الش�قة‬ ‫الت�ي نس�كن فيه�ا اكتش�فنا رقته�ا‬ ‫أيضاً‪ ،‬حي�ث تم رقة جه�از كمبيوتر‬ ‫محمول وجهاز ج�وال ونقود وأغراض‬

‫(الرق)‬ ‫باغ أمني برقة جواز عبدالله مع سيارته‬ ‫وجرى التعميم عى السيارات امروقة‪،‬‬ ‫شخصية»‪.‬‬ ‫وتاب�ع «توجهنا عى الف�ور إى دوريات وبع�د ذل�ك تواصلن�ا م�ع الس�فارة‬ ‫أم�ن الك�رك وامباح�ث وقدمن�ا باغ�ا ً الس�عودية وأبلغناه�م وتفاجأنا بأنهم‬ ‫رس�ميا ً بالواقع�ة وتم تس�جيل أقوالنا‪ ،‬ب�دا ً م�ن أن يرس�لوا مندوبه�م إلين�ا‬

‫طاب يحتفلون بختام أنشطتهم‬

‫»الرق»‬

‫القطيف ‪ -‬الرق ك�رم النادي اموس�مي ي القديح‬ ‫‪ 64‬طالب�ا متطوع�ا خ�ال حفل أقيم بحض�ور أهاي‬ ‫البلدة‪ .‬وش�هد مساء أمس اأول اختتام أنشطة النادي‬ ‫ي صالة شهاب وسط حضورمميز‪ .‬وأكد مدير النادي‬ ‫س�عيد امط�رود أن إدارة النادي تمكنت من اس�تثمار‬ ‫عق�ول وإبداعات طابه�ا بما ينفعه�م‪ .‬وجرى خال‬ ‫الحفل ع�رض مونتاج أبرز أنش�طة الن�ادي‪ ،‬كما تم‬ ‫تكري�م ‪ 32‬مدرب�ا متعاونا‪ ،‬وتكريم ‪ 18‬مش�اركا من‬ ‫امكفوف�ن ‪ ،‬و‪ 124‬طالب�ا متمي�زا ي أنش�طة النادي‬ ‫امختلفة‪.‬‬

‫العيون ‪:‬مهرجان لذوي ااحتياجات الخاصة‬ ‫(تصوير‪ :‬محمد رفاعي)‬ ‫النسائي وتفعيل أنشطته لأمهات‬ ‫والفتي�ات واأطف�ال ي الح�ي‬ ‫بالتع�اون م�ع جه�ات حكومي�ة‬ ‫ومؤسس�ات مجتمعي�ة‪ ،‬مقدم�ا ً‬ ‫شكره لرجل اأعمال سعيد غدران‬ ‫عى اجتماع امجلس والضيافة‪.‬‬

‫التحقيق مع ثمانية انتحلوا صفة محامين‬ ‫الدمام ‪ -‬فاطمة آل دبيس‬

‫تكريم ‪ 242‬مشارك ًا‬ ‫في «موسمي» القديح‬

‫والرخي�ص ي س�بيل أمنن�ا واس�تقرارنا‪ ،‬حتى‬ ‫ننعم بطاعة الله وعبادته آمنن مستقرين‪ .‬وعر‬ ‫آل الش�يخ‪ ،‬بحضور وكيل الرئيس العام لرعاية‬ ‫الشباب لشؤون الشباب محمد القرناس‪ ،‬ورئيس‬ ‫الن�ادي خال�د البلط�ان‪ ،‬ونائب رئي�س جمعية‬ ‫تحفيظ القرآن الكريم عبدالرحمن الهذلول‪ ،‬عن‬ ‫استعداد الهيئة للمش�اركة مع أي نادٍ ي امملكة‬ ‫ي اأعم�ال التي تنفع امواطن‪ ،‬وس�يتم تش�كيل‬ ‫لجنة بن الرئاس�ة العامة لرعاية الشباب‪ ،‬وبن‬ ‫الهيئة لزيارة اأندية الرياضية‪.‬‬

‫أراض للمكاتب الدعوية في الدمام‬ ‫أعضاء مجلس «نور» يطالبون بتخصيص ٍ‬ ‫أوى مجل�س إدارة امكتب‬ ‫التعاون�ي للدعوة واإرش�اد‬ ‫وتوعي�ة الجالي�ات غ�رب‬ ‫الدم�ام «ن�ور» بمخاطب�ة‬ ‫وزارة الش�ؤون اإس�امية‬ ‫واأوق�اف والدع�وة واإرش�اد‬ ‫أراض للمكات�ب‬ ‫بتخصي�ص‬ ‫ٍ‬ ‫الدعوي�ة أس�وة بالجمعي�ات‬ ‫الخري�ة‪ ،‬إضاف�ة إى إيجاد وقف‬ ‫خ�ري اس�تثماري كم�ورد ثابت‬ ‫يعود ريعه أنش�طة امكتب‪ .‬وعقد‬ ‫امجل�س اجتماعه ال�دوري للعام‬ ‫الح�اي ي فن�دق ق�ر الظهران‬ ‫مس�اء أم�س برئاس�ة رئي�س‬ ‫امحكم�ة العامة بالدم�ام ورئيس‬ ‫مجلس اإدارة إبراهيم الس�ياري‪،‬‬ ‫وبحض�ور أعض�اء امجل�س‪.‬‬ ‫وأوض�ح الس�ياري أن امجل�س‬

‫بالمختصر‬

‫فارس الهمزاني‬

‫«الرق»‬

‫الجمعة ‪ 17‬رمضان ‪1434‬هـ ‪ 26‬يوليو ‪2013‬م العدد (‪ )600‬السنة الثانية‬

‫الرياض ‪ -‬هاني البر‬

‫خصص�ت وزارة الش�ؤون‬ ‫البلدي�ة والقروي�ة مبلغ ‪34‬‬ ‫مليون ريال إنش�اء وصيانة‬ ‫الحدائق ي محافظة القطيف‪.‬‬ ‫وتعت�زم البلدي�ة إنش�اء ‪43‬‬ ‫حديقة جديدة‪ ،‬فيما ترع ي إعداد‬

‫جانب من امركبات امحجوزة‬

‫رئيس الهيئة‪ :‬المملكة مستهدفة‬ ‫ويجب أن نكون يد ًا واحدة لحمايتها‬

‫الراتب يكفي‬ ‫ونص !‬

‫القطيف ‪ -‬الرق‬

‫الواجه�ة البحري�ة بالقطي�ف وع�ددا‬ ‫م�ن امناط�ق اأخرى ض�د امفحطن‪،‬‬ ‫والسائقن امتهورين‪ ،‬وأسفرت الحملة‬ ‫ع�ن إلق�اء القب�ض ع�ى نح�و أربعة‬ ‫مفحط�ن‪ ،‬وحجز عدد م�ن امركبات‪،‬‬ ‫بينه�ا مركب�ات تحت�وي ع�ى ع�دة‬ ‫مخالفات مرورية‪ ،‬حيث عمد أصحابها‬ ‫لتغير معامها‪ .‬وتأتي الحملة استجابة‬ ‫مطالب اأهاي الذين أبدوا تذمرهم من‬ ‫تلك الظاهرة امزعجة‪.‬‬

‫والوق�وف معن�ا ي وضعن�ا‪ ،‬طلبوا منا‬ ‫الحضور إى السفارة ي عمان التي تبعد‬ ‫ع�ن الكرك التي نس�كن فيها ما يقارب‬ ‫‪ 300‬كم ذهابا ً وإيابا ً وإحضار الباغات‬ ‫الرس�مية‪ ،‬ونحن ليس لدينا سيارة بعد‬ ‫أن رقت سيارتانا‪ ،‬ووعدونا باستخراج‬ ‫تذكرة مرور وسيقومون بمتابعة رقة‬ ‫الس�يارة»‪ .‬أما الطال�ب عبدالله البلوي‪،‬‬ ‫فذك�ر أن س�يارته امروق�ة «كامري»‬ ‫تعرض�ت محاولة رقة الع�ام اماي‪،‬‬ ‫وقام بعمل محر لدى الجهات اأمنية‬ ‫اأردنية الذين رفضوا أخذ البصمات إا‬ ‫بع�د دفع مبلغ ‪ 70‬دينارا ً أي ما يقارب‬ ‫‪ 400‬ريال كرسوم‪.‬‬ ‫من جهته‪ ،‬أكد نائب الس�فر السعودي‬ ‫ل�دى اأردن الدكت�ور حم�د الهاجري‪،‬‬ ‫تع�رض الطالبن الس�عودين للرقة‪،‬‬ ‫وأن ش�ؤون الس�عودين بالسفارة عى‬ ‫علم بالقضية‪.‬‬

‫امحام�ي‪ ،‬وأن يك�ون هناك عقد‬ ‫بينهما موقع من امحامي نفس�ه‬ ‫والش�خص صاح�ب القضي�ة‪.‬‬ ‫وق�ال الغفي�ي «إن بع�ض‬ ‫امنتحل�ن يصنع�ون أنفس�هم‬ ‫كروت�ا ً ش�خصية وينس�بون‬ ‫أنفس�هم فيه�ا صفة مح�ا ٍم أو‬ ‫مستش�ار قانوني‪ ،‬وهذا ا يعني‬ ‫أن�ه مح�ا ٍم‪ ،‬وأغل�ب امواطن�ن‬ ‫يقع�ون ضحية امنتحل�ن أثناء‬ ‫مراجعته�م امحاك�م وترب�ص‬ ‫امنتحل�ن به�م‪ ،‬أو يقع�ون‬ ‫ضحايا لهؤاء امنتحلن ي مواقع‬ ‫التواص�ل ااجتماع�ي‪ ،‬وذل�ك‬ ‫بإيهام امواطنن بأنهم محامون‬ ‫أو مستش�ارون مرخص�ون‬ ‫ويطلب�ون تحويل مبال�غ مالية‬ ‫له�م ليقوموا بالتوكي�ل والرافع‬ ‫ع�ن قضاياه�م‪ ،‬وه�ؤاء يج�ب‬ ‫الح�ذر منه�م بش�دة لصعوب�ة‬ ‫الوصول إليهم‬

‫متحدثون من ‪ 15‬دولة في ندوة‬ ‫النخيل بجامعة الملك فيصل‬ ‫اأحس�اء ‪ -‬عيى الراهيم‬ ‫يش�ارك ي ن�دوة النخي�ل‬ ‫الخامس�ة‪ ،‬الت�ي ينظمه�ا‬ ‫مركز التميز البحثي للنخيل‬ ‫والتم�ور بجامع�ة امل�ك‬ ‫فيص�ل متحدث�ون من ‪15‬‬ ‫دولة‪ .‬وس�تقام الن�دوة بحضور‬ ‫وزي�ر التعلي�م الع�اي الدكت�ور‬ ‫خال�د العنقري خ�ال الفرة من‬ ‫‪ 29‬م�ن ذي الحج�ة الق�ادم إى‬ ‫‪ 2‬مح�رم‪ .‬وتدور مح�اور الندوة‬ ‫حول التقنيات الحيوية ي تصنيع‬ ‫التم�ر‪ ،‬واقتصادي�ات امنتج�ات‬ ‫الحيوية من التمور‪ ،‬واقتصاديات‬ ‫امنتج�ات الحيوي�ة الغذائي�ة‬ ‫والطبية والصناعي�ة من التمور‪،‬‬ ‫وآف�اق اابت�كارات والتقني�ات‬

‫الحديث�ة لنخي�ل التم�ر‪ ،‬وتحدد‬ ‫آخ�ر موع�د لتس�ليم املخص�ات‬ ‫للمش�اركن من داخ�ل امملكة ي‬ ‫‪ 16‬ش�وال ‪1434‬ه��‪ .‬وقد دعت‬ ‫اللجن�ة امنظمة ط�اب وطالبات‬ ‫الدراس�ات العلي�ا للمش�اركة ي‬ ‫جائ�زة (أفض�ل ملص�ق بحثي)‬ ‫التي تنض�وي ضم�ن الفعاليات‬ ‫امصاحب�ة للندوة‪ ،‬حي�ث إن آخر‬ ‫موع�د لتقديم املصق�ات البحثية‬ ‫‪ 28‬من ذي القعدة‪ .‬وأش�ار مدير‬ ‫الجامع�ة رئيس اللجنة الرئيس�ة‬ ‫للندوة اأستاذ الدكتور عبدالعزيز‬ ‫الساعاتي إى أن الندوة من شأنها‬ ‫أن تخرج بتوصيات مهمة تس�هم‬ ‫ي تقدي�م أفض�ل الس�بل لرعاية‬ ‫ه�ذه الش�جرة امبارك�ة امرتبطة‬ ‫بتاريخنا‪.‬‬

‫اأحساء ‪ -‬سعد العيد أقيم مساء أمس امهرجان اأول‬ ‫لذوي ااحتياجات الخاص�ة بنادي العيون الرياي ي‬ ‫مدين�ة العيون بتنظيم من الراك�ة الثاثية امتمثلة ي‬ ‫نادي العيون‪ ،‬ومستشفى العيون العام واللجنة اأهلية‬ ‫أصدقاء الصحة (رعاية) وبمشاركة فاعلة من جمعية‬ ‫امعاقن ي اأحساء‪ .‬وتهدف الراكة الثاثية إى خدمة‬ ‫امجتم�ع‪ ،‬فيم�ا توالت فعالي�ات امهرج�ان الرياضية‬ ‫والثقافية‪ ،‬وتم تكريم الجهات امش�اركة‪ ،‬بحضور عدد‬ ‫من امسؤولن واأهاي‪.‬‬

‫«غبقة» لمنسوبي تعليم اأحساء‬

‫مسؤوي التعليم خال « الغبقة»‬

‫«الرق»‬

‫اأحساء � مصطفى الريدة ن َ‬ ‫ظ�م منس�وبو تعلي�م‬ ‫اأحس�اء اللقاء الرمضاني الس�نوي «الغبق�ة»‪ ،‬وذلك‬ ‫ي مدرس�ة اأمر محمد بن فه�د اابتدائية‪ ،‬وبحضور‬ ‫مدير عام تعليم امنطق�ة الرقية الدكتورعبد الرحمن‬ ‫امديرس‪ ،‬وتضمن اللقاء ا ُمقام مساء أمس اأول فقرات‬ ‫ترويحية ومس�ابقات ي جو من ام�ودة واأخوة‪ ،‬حيث‬ ‫تُعد «الغبقة» موروثا شعبيا ً أحسائياً‪.‬‬

‫مشعل العتيبي إلى رتبة نقيب‬

‫العتيبي متقلدا ً رتبته الجديدة (تصوير‪ :‬عيى الراهيم)‬ ‫اأحساء ‪ -‬عيى الراهيم قلد مدير سجن اأحساء‬ ‫امكل�ف العقي�د ج�ار العتيب�ي النقي�ب مش�عل‬ ‫العتيب�ي رئيس وحدة مكافحة امخدرات ي س�جن‬ ‫اأحس�اء رتبت�ه الجدي�دة بحضور رئيس ش�ؤون‬ ‫النزاء امق�دم عبدالواحد امهناء‪ .‬أوضح ذلك رئيس‬ ‫الشؤون العامة ي سجن اأحساء الرقيب أول سامي‬ ‫الخضري‪ .‬وعر النقيب العتيبي عن س�عادته بهذه‬ ‫امناسبة العزيزة‪.‬‬


‫‪ 800‬أسرة‬ ‫فقيرة تستفيد‬ ‫من حملة‬ ‫«خيرية الرس»‬ ‫الرمضانية‬

‫الرس ‪ -‬محمد الشويعي‬ ‫أطلق�ت جمعي�ة ال�ر الخري�ة ي محافظ�ة الرس‬ ‫الحملة الرمضانية الس�نوية تحت ش�عار «أجود ما‬ ‫يك�ون»‪ ،‬بهدف التعريف بالجمعي�ة وإبراز دورها‬ ‫ومناش�طها الخري�ة‪ ،‬ووض�ع برامج تس�هل عى‬ ‫امت�رع رف زكات�ه وصدقات�ه وتوف�ر اإعانات‬ ‫امالي�ة لأيت�ام وامطلق�ات واأرام�ل واأر امحتاج�ة‬ ‫وامساهمة ي مروع تفطر الصائمن‪.‬‬ ‫وأك�د مدي�ر جمعي�ة ال�ر الخرية نار بن س�عد‬

‫الدهاوي أن أع�داد اأر الفقرة الت�ي ترعاها الجمعية‬ ‫تزيد عى ‪ 800‬أرة فقرة تواجه مصاعب العيش وتبحث‬ ‫عمن يكفيها‪ ،‬مضيف�ا ً أن الجمعية تتحرى وتتثبت لتصل‬ ‫زكوات وصدقات امحس�نن إى مس�تحقيها عر آلية عمل‬ ‫دقيقة ومنظمة‪.‬‬ ‫مش�را ً إى ح�رص الجمعية عى حف�ظ كرامة اأر‬ ‫امحتاج�ة م�ن خ�ال رف بطاق�ات لإعان�ات امالية‬ ‫والغذائية والكس�وة‪ ،‬عى حس�ب حاج�ة كل أرة‪ ،‬فضا‬ ‫عما تقدمه الجمعية من إعانات إيجار لأر التي تس�كن‬ ‫باإيجار‪.‬‬

‫وي س�ياق متصل ق�ال امرف عى جامع الش�ائع‬ ‫الش�يخ نار بن عي العلوا إن جامع الشائع غرب الرس‬ ‫يقدم إفطارا ً ل� ‪ 1550‬صائما ويعمل من الس�عودين ي‬ ‫هذا الجامع ‪ 13‬متطوعا ومن العمالة ‪ 27‬لتجهيز اإفطار‬ ‫وحاجيات الصائمن علما ً أن هذا امروع له أكثر من ‪27‬‬ ‫عاما وايزال قائما‪ .‬وهذا امروع عى حساب فاعي الخر‬ ‫من أهاي محافظة الرس‬ ‫يذكر أن جامع الش�ائع بمحافظ�ة الرس قام ي أول‬ ‫عرة أيام من هذا الش�هر ق�ام بتفطر مايفوق ‪16000‬‬ ‫صائم‪.‬‬ ‫الجمعة ‪ 17‬رمضان ‪1434‬هـ ‪ 26‬يوليو ‪2013‬م العدد (‪ )600‬السنة الثانية‬

‫«الشؤون ااجتماعية» بالرس تنظم الليالي الرمضانية‬ ‫الرس ‪ -‬جاسم الجبيل‬ ‫تنظ�م وزارة الش�ؤون ااجتماعي�ة‬ ‫بمحافظ�ة الرس مجموعة من اأنش�طة‬ ‫ااجتماعي�ة ي لياي رمض�ان بطرح غر‬

‫مسبوق قامت به لجنة التنمية ااجتماعية‬ ‫لتستهدف أهاي امحافظة‪.‬‬ ‫ووقف�ت «ال�رق» عى إح�دى تلك‬ ‫اللي�اي بالديواني�ة امقام�ة بمتنزه حي‬ ‫الجوازات حيث قدمت اللجنة ي جلستها‬

‫برنامجا ً ض�م اإعامي ن�ار الغامدي‬ ‫وكاً من امنش�د فارس امطري‪ ،‬س�لوم‬ ‫الس�لوم‪ ،‬عبدالله العب�ودي‪ ،‬عبدالحكيم‬ ‫امقبل ونار اميثان وكذلك الشاعر بندر‬ ‫الخم�يبتقدي�مب�درالع�وي‪.‬‬

‫وأوض�ح مدي�ر الرنام�ج عبدالل�ه‬ ‫الحوي�ل أن أنش�طة الديواني�ة م�ا ب�ن‬ ‫دينية واجتماعية وأخرى موجهة للطفل‬ ‫وأرته كما تطرح ي حسابها عى توير‬ ‫س�ؤاا كل ي�وم وتجمع اإجاب�ات ويتم‬

‫السحب خال امهرجان وتسلم الجائزة‪،‬‬ ‫مش�را ً إى أن اله�دف من�ه اس�تغال‬ ‫الوقت بتقدي�م امفيد للمجتمع‪ .‬وأضاف‪:‬‬ ‫«حرصن�ا ع�ى التنوي�ع إث�ارة اللق�اء‬ ‫وإضفاء الجمال عليه»‪.‬‬

‫�شارِقق‬ ‫مم�شارِ‬ ‫ََ‬

‫جانب من تجهيز الوجبات‬

‫(الرق)‬

‫‪5‬‬

‫قصة مصورة‬

‫التوت والفراولة يرهقان الباعة الصغار‬ ‫تبوك ‪ -‬ناعم الشهري‬ ‫بمجرد إقبال ش�هر رمضان امبارك يبدأ بعض‬ ‫اأطف�ال ي ااس�تعداد لرب�ح بع�ض اأم�وال‬ ‫ع�ن طريق بي�ع بعض امأك�وات الش�عبية أو‬ ‫امروبات‪..‬‬ ‫وي مدين�ة تب�وك وي إحدى الطرق�ات العامة‬ ‫رص�دت كامرا «الرق» طف�اً يبيع مروبي التوت‬ ‫والفراول�ة للمارة‪ ،‬وق�د بدا عليه تع�ب الصيام جراء‬ ‫أشعة الشمس التي نال نصيبه منها‪.‬‬

‫الطفل وقد بدا عليه التعب وهو ي انتظار امشرين (تصوير‪ :‬إبراهيم البلوي)‬

‫البائع الصغر ينادي عى بضاعته‬

‫(تصوير‪ :‬إبراهيم البلوي)‬

‫(الخمير) يتر َبع على عرش السفرة الرمضانية في القنفذة «سحور الظام» خطوة اجتماعية لاندماج مع المكفوفين‬ ‫القنفذة ‪ -‬أحمد الناري‬ ‫تعت�ر وجب�ة «الخمر» إح�دى أه�م الوجبات‬ ‫التي يحرص أه�اي محافظة القنفذة وامناطق‬ ‫امج�اورة لها ع�ى أن تكون حارة وبش�كل‬ ‫يوم�ي ع�ى الس�فرة الرمضاني�ة‪ ،‬فالرغم من‬ ‫وجود كثر من امأكوات ي قائمة اأكل لس�فرة‬ ‫رمضان لدى س�كان امملكة كالش�وربة وامعكرونة‬ ‫والسمبوسة وأطباق الحلوى‪ ،‬إا أن أهاي كل منطقة‬ ‫يحرصون عى أن يوجد طبق يمثل اموروث الش�عبي‬ ‫لكل منطقة كما هي الحال لوجبة «الخمر» بالنس�بة‬ ‫أهاي القنفذة وامناطق امجاورة لها‪.‬‬ ‫ً‬ ‫ويع�د الخمر من امأك�وات القديمة ج�دا التي‬ ‫تُش�تهر بها محافظة القنف�ذة وامناطق امجاورة لها‬ ‫مثل محافظات محايل عسر‪ ،‬بارق‪ ،‬امجاردة‪ ،‬الليث‪،‬‬ ‫الدرب‪ ،‬وغرها‪ .‬حيث تعد الوجبة الرئيسة التي تقدم‬ ‫ي كثر من امناس�بات‪ ،‬إن لم تكن هي الوحيدة التي‬ ‫يعيش عليها أهاي هذه امناطق ي السابق‪.‬‬

‫والخمر هو عبارة عن طحن يتم استخاصه من‬ ‫حبوب الذرة أو الدخن التي تُش�تهر امناطق س�ابقة‬ ‫الذكر بزراعتها‪ ،‬وقد ُس�ميت الوجبة بهذا ااسم أنها‬ ‫تُ َخمّ �ر لفرة من الوقت بع�د عجن هذا الطحن باماء‬ ‫وتركه فرة تت�م بعدها عملية خبزه ي اأفران ليقدم‬ ‫فيم�ا بعد برفقة اللحم أو الس�مك كم�ا جرت العادة‬ ‫أو ع�ن طريق عجنه مرة أخرى بع�د خبزه وتقديمه‬ ‫برفقة الحلبة والس�ليط (زيت السمم)‪ ،‬ويسمى عند‬ ‫تقديمه بهذه الطريقة ب�(امفتوت)‪.‬‬ ‫وبالرغ�م من عزوف كثر م�ن الناس عن تناول‬ ‫الوجبات الشعبية‪ ،‬واتجاههم نحو الوجبات الريعة‬ ‫وبع�ض الوجب�ات الت�ي تع�د دخيلة ع�ى امجتمع‬ ‫وخصوصا ً س�كان القرى والهجر إا أن (الخمر) ما‬ ‫زال يحتف�ظ بمكانت�ه وقيمته ي محافظ�ة القنفذة‪،‬‬ ‫وخصوصا ً ي ش�هر رمضان ال�ذي يع ّد فرصة لكثر‬ ‫م�ن الناس ي تغي�ر نمطهم الغذائي وتغير ش�كل‬ ‫الس�فرة اليومي بكثر من الوجبات التي تع ّد مازمة‬ ‫للشهر الفضيل‪ ،‬والتي ربما تختفي بانقضاء أيامه‪.‬‬

‫الخمر كما يبدو بعد تحضره‬

‫(الرق)‬

‫الدمام ‪ -‬جابر اليحيوي‬ ‫عاش ‪ 14‬ش�خصا ً مس�اء أمس اأول‬ ‫تجرب�ة تن�اول «وجب�ة الس�حور»‬ ‫كمكفوف�ن عاش�وا فيه�ا ما يعيش�ه‬ ‫امكفوف عن�د تناول الطع�ام ي ظل‬ ‫إعاقتهم البرية‪ ،‬ي مقر نادي «رؤية»‬ ‫لذوي اإعاقة البرية التابع مؤسسة اأمر‬ ‫محمد بن فهد للتنمية اإنس�انية‪ ،‬بمساعدة‬ ‫نحو ثمانية م�ن امكفوفن لهم خال تنفيذ‬ ‫مبادرة «س�حور ي الظ�ام» بالتعاون مع‬ ‫أحد امطاعم ي الدمام‪.‬‬ ‫وب�دأت الفعالي�ة ب�رح تفصيي عر‬ ‫الروجكتور عما يقدم�ه النادي للمكفوفن‬ ‫من برامج ودورات تمثل ي دورات الحاسب‬ ‫اآي والخياطة ونر ثقافة استخدام العصا‬ ‫البيضاء وإط�اق الرافة الناطقة وتقديم‬ ‫الدعم وتوفر ااحتياجات‪ ،‬التي تخدم ذوي‬ ‫اإعاقة البرية‪.‬‬ ‫وأكدت ل� «الرق» رئيسة نادي رؤية‬ ‫ل�ذوي اإعاق�ة البري�ة ي الدمام س�هى‬ ‫ام�وى أن الن�ادي يحتض�ن نحو تس�عن‬ ‫كفيفا ً وكفيفهة‪ ،‬منهم أربعون من النس�اء‪،‬‬ ‫وخمس�ون م�ن الرج�ال من جمي�ع فئات‬ ‫اأعمار‪ ،‬مش�رة إى وجود تجاوب كبر من‬ ‫القطاع�ات الحكومي�ة واأهلي�ة من خال‬ ‫حضوره�م ه�ذه الفعالية‪ .‬وقال�ت‪ :‬نتمنى‬ ‫مزيدا ً منهم لخدم�ة ذوي اإعاقة البرية‪،‬‬ ‫حي�ث إن الن�ادي هو الوحيد عى مس�توى‬ ‫امنطق�ة الذي يعم�ل عى توف�ر الخدمات‬ ‫والرام�ج والفعاليات ي امنطقة للمكفوفن‬ ‫وامكفوفات‪.‬‬ ‫وبيَنت ام�وى أن التجربة غرت كثرا ً‬ ‫م�ن امفاهيم ل�دى الضيوف‪ ،‬وأس�همت ي‬ ‫إيق�اظ الح�واس لديهم وإعادة اكتش�افها‬ ‫بش�كل جديد‪ ،‬كم�ا أن فيها تب�ادا ً لأدوار‬

‫أحد الضيوف ي تجربة سحور الظام‬

‫«الرق»‬

‫سهى الموسى‪ :‬تسعون كفيف ًا ومكفوفة تخدمهم رؤية في مؤسسة محمد بن فهد اإنسانية بالشرقية‬ ‫ليصب�ح الكفيف هو عن امبر‪ ،‬وأضافت‪:‬‬ ‫كان امش�اركون م�ن ع�دة قطاع�ات منها‬ ‫القط�اع التعليم�ي والصح�ي والتج�اري‬ ‫واإعام�ي‪ ،‬وذل�ك للف�ت انتب�اه القطاعن‬ ‫الخاص والحكومي لتوفر خدمات إمكانية‬ ‫الوصول لفئة كفيفي البر‪ ،‬وهي الخدمات‬ ‫الت�ي تم ِك�ن الكفي�ف من ممارس�ة حياته‬ ‫اليومية بسهولة وساسة واستقالية‪.‬‬ ‫وم�ن جهته‪ ،‬تح�دث مدي�ر الخدمات‬ ‫امن�اوب ي الخطوط الس�عودية غازي عزة‬

‫عن تجربة «الس�حور ي الظ�ام» ككفيف‪،‬‬ ‫قائ�اً‪ :‬عندم�ا أزي�ل الغط�اء ع�ن بري‬ ‫أجهش�ت بالبكاء وس�جدت لله ش�كرا ً عى‬ ‫نعمة اإبصار مناش�دا ً الجه�ات الحكومية‬ ‫والخاص�ة وكذل�ك الخدمي�ة كامطاع�م‬ ‫والبنوك وامجمعات‪ ،‬وكذلك سيارات اإجرة‬ ‫بالتفاع�ل م�ع ذوي ااحتياج�ات الخاصة‬ ‫وتوفر احتياجاتهم‪.‬‬ ‫وأك�د رئي�س ن�ادي رؤي�ة ل�ذوي‬ ‫اإعاق�ة البرية للش�باب محمد س�عد أن‬

‫ه�ذه امب�ادرة ه�ي اأوى وطبق�ت عامياً‪.‬‬ ‫وق�ال‪ :‬اس�تغرق التحض�ر له�ذه امبادرة‬ ‫ش�هرين‪ ،‬مش�را ً إى أن الهدف هو تعريف‬ ‫الش�خصيات بطرق التعام�ل مع امكفوفن‬ ‫ي مقر أعمالهم س�واء ي الصحة أو التعليم‬ ‫أو غرها م�ن القطاعات الحكومية واأهلية‬ ‫والخدمي�ة‪ ،‬مطالب�ا ً بتوس�يع ااهتم�ام‬ ‫بامكفوفن ي جميع امجاات لكي يخوضوا‬ ‫حياتهم بش�كل طبيعي‪ ،‬فهم جزء ا يتجزأ‬ ‫من مجتمعنا‪.‬‬


‫الروضة‬ ‫الشريفة‪..‬‬ ‫جنة اه‬ ‫في مسجد‬ ‫رسول اه‬

‫امدينة امنورة ‪ -‬واس‬

‫الروضة الريفة ي امسجد النبوي (الرق)‬

‫مشارق‬

‫يتس�ابق زوار امس�جد النب�وي‬ ‫الريف بامدين�ة امنورة عى الصاة‬ ‫ي الروض�ة الريفة الت�ي ورد فيها‬ ‫الحدي�ث الريف عن الرس�ول ى‬ ‫صى‬ ‫الل�ه علي�ه وس�لم « ماب�ن بيت�ي و‬ ‫منري روضة من رياض الجنة «‪.‬‬ ‫والروض�ة الريفة هي ام�كان الواقع بن‬ ‫بي�ت امصطفى ى‬ ‫صى الله عليه وس� ىلم وهو‬

‫بي�ت عائش�ة ري الل�ه عنها وب�ن امنر‬ ‫الري�ف‪ ،‬وه�و ام�كان الح�اي له�ا الذي‬ ‫اعتم�ده امؤرخ�ون الذين أ ىرخوا للمس�جد‬ ‫النبوي الريف‪.‬‬ ‫ووردت عدة أقوال ي تحديدها‪ ,‬ويبدو‬ ‫عند الراج�ح منها أن حدوده�ا من الرق‬ ‫دار عائش�ة ري الل�ه عنها‪ ،‬وم�ن الغرب‬ ‫امن�ر الريف‪ ،‬ومن الجن�وب القبلة‪ ،‬ومن‬ ‫الش�مال الخط اموازي لنهاية بيت عائش�ة‬ ‫ري الل�ه عنه�ا‪ ,‬وتقدر مس�احة الروضة‬

‫‪6‬‬

‫الريفة ب�� (‪330‬مرا ً مربعا ً )‪ ،‬حيث يبلغ‬ ‫طول الروضة ‪ 22‬مرا ً وعرضها ‪15‬مراً‪.‬‬ ‫وتشهد الروضة الريفة اليوم تنظيما ً‬ ‫موفقا ً من وكالة الرئاس�ة العامة لش�ؤون‬ ‫امس�جد النبوي وجه�ودا ً ماحظة من قبل‬ ‫رجال اأمن القائمن عى تنظيم انس�يابية‬ ‫ال�زوار بالدخ�ول والخ�روج إى الروض�ة‬ ‫الريفة حيث تتم مساعدة من يُريد الصاة‬ ‫فيها بآلية تمكنه من الصاة فيها بروحانية‬ ‫بعيدا ً عن مشكات الزحام والتدافع‪.‬‬

‫اإمساكية‬ ‫الفجر‬

‫امغرب‬

‫امدينة‬

‫مكة امكرمة ‪04:28‬‬

‫‪07:04‬‬

‫‪03:33‬‬

‫‪06:31‬‬

‫امدينة امنورة ‪04:20‬‬

‫‪07:10‬‬

‫الرياض‬

‫‪03:52‬‬

‫‪06:42‬‬

‫أبها‬

‫‪04:25‬‬

‫‪06:48‬‬

‫الدمام‬

‫الجمعة ‪ 17‬رمضان ‪1434‬هـ ‪ 26‬يوليو ‪2013‬م العدد (‪ )600‬السنة الثانية‬

‫ترد في مستوى النظافة وغياب الصيانة‬ ‫«جامع الهدى» بيدمة‪ٍ ..‬‬ ‫يدمة ‪ -‬هادي آل فطيح‬ ‫كان أه�اي محافظ�ة يدم�ة (‪180‬‬ ‫كيلو مراً) ش�مال منطقة نجران يعانون‬ ‫من عدم وجود جامع كبر يس�عهم ويقي‬ ‫رؤوس�هم م�ن حرارة الش�مس عن�د أداء‬ ‫ص�اة الجمع�ة‪ ،‬إى أن ت�م إنش�اء جامع‬ ‫اله�دى ي أرض خصصت له وس�ط امحافظة‪،‬‬ ‫وقد أنشئ بشكل هندي يوحي بأنه مستلهم ي‬ ‫تصميم�ه من تراث العمارة اإس�امية القديمة‪.‬‬ ‫وق�د تعاقب ع�ى الجامع عديد م�ن اأئمة‪ ،‬كما‬ ‫أنه يس�تقطب عى مدار العام عديدا ً من الطاب‬ ‫س�وا ًء ي حفظ القرآن الكري�م أو لتلقي العلوم‬ ‫الرعي�ة م�ن خ�ال ما يق�ام فيه م�ن دروس‬ ‫وندوات ومحارات علمية‪.‬‬

‫عى نفق�ة فاعل خر وتع�ود بداياته عندما عُ ن‬ ‫الش�يخ الدكت�ور فه�د ب�ن محم�د الحميداني‬ ‫القاي بمحكمة ااس�تئناف ي منطقة الرياض‬ ‫رئيس�ا ً محكم�ة محافظ�ة يدمة آن�ذاك‪ ،‬ورأى‬ ‫حينه�ا أن امحافظ�ة بحاجة ماس�ة إى إنش�اء‬ ‫جام�ع كب�ر نظ�را ً لع�دم وج�ود أي جامع ي‬ ‫امحافظة‪ ،‬حيث كانت تقام صاة الجمعة ي ذلك‬ ‫الوقت ي مس�جدين‪ ،‬هما‪« :‬مسجد سعد بن أبي‬ ‫وقاص» ومسجد «السديري»‪ ،‬ولكنهما لم يكونا‬ ‫يس�توعبان عدد امصلن لصغر مس�احتيهما ما‬ ‫يجعل امصلن يفرشون سجاداتهم ي الساحات‬ ‫امكشوفة امحيطة بامس�جدين‪ ،‬ما جعل الشيخ‬ ‫الحميدان�ي يقوم وقتها بااتصال والتواصل مع‬ ‫أح�د فاع�ي الخر حتى ت�م إنش�اء الجامع عى‬ ‫نفقته ي أرض خصصت له ي وسط امحافظة‪.‬‬

‫أئمة الجامع‬ ‫تعاقب ع�ى إمامة جامع اله�دى عديد من‬ ‫الش�يوخ‪ ،‬وكان أوله�م الدكتور الش�يخ فهد بن‬ ‫محم�د الحميدان�ي‪ ،‬ال�ذي يعمل حالي�ا ً قاي‬ ‫اس�تئناف ي منطقة الرياض‪ ،‬باإضافة للشيخ‬ ‫إبراهي�م القفاري‪ ،‬والش�يخ عي�ى كامي الذي‬ ‫يعم�ل حالي�ا ً معلم ريعة ي امعه�د العلمي ي‬ ‫منطقة جازان‪ ،‬وإمامه الحاي الش�يخ س�عد بن‬ ‫عايض آل فهاد‪.‬‬

‫نبذة تاريخية‬ ‫ي ع�ام ‪1417‬ه�‪ ،‬تم إنش�اء جامع الهدى‬

‫مواصفاته‬ ‫يتك�ون جام�ع اله�دى م�ن دور واح�د‪،‬‬

‫غياب الصيانة‬ ‫يعاني امصلون ي جامع الهدى من تردي‬

‫مصل باإضافة‬ ‫وتتسع مساحته إى خمس�مائة‬ ‫ٍ‬ ‫إى تخصيص م ى‬ ‫ُصى للنس�اء ليك�ون أول مكان‬ ‫يخصص فيه م ى‬ ‫ُصى للنس�اء يق�ام ي امحافظة‪،‬‬ ‫كما توجد به مغس�لة موتى‪ ،‬باإضافة إى توفر‬ ‫مواقف مركبات مصلن‪.‬‬

‫مس�توى النظافة والصيان�ة ي مرافق الجامع‬ ‫م�ن حيث أح�واش الجامع اممل�وءة باأتربة‪،‬‬ ‫ودورات امياه التي لم يعد صالحا ً منها إا عدد‬ ‫أربع دورات فقط من أصل عر دورات بسبب‬ ‫غياب الصيانة عنها‪ ،‬حيث تم إغاق عدد س�ت‬ ‫دورات مي�اه لع�دم صاحيته�ا لاس�تخدام‬ ‫اآدمي‪.‬‬ ‫أما مواض�ئ الجامع فه�ي تفتقد لوجود‬ ‫مغاسل‪ ،‬وا يوجد بها سوى مغاسل منخفضة‬ ‫وبعضه�ا ا يعمل بس�بب اأعط�اب والكر‪،‬‬ ‫وق�د علمت «ال�رق» أنه ا يوج�د ي الجامع‬ ‫إا عام�ل نظافة واح�د‪ ،‬وأن م�واد النظافة ا‬ ‫تص�ل للجام�ع إا كل أربعة أش�هر باإضافة‬ ‫إى أن الجام�ع ا يحتوي إا ع�ى جهاز واحد‬ ‫لتريد اماء‪ ،‬وفره جماعة امسجد مؤخرا ً بعدما‬ ‫تعطلت وحدة تريد اماء الخاصة بالجامع قبل‬ ‫أكثر من خمس�ة أعوام‪ ،‬ول�م يتم إصاحها أو‬ ‫استبدالها‪.‬‬

‫اإمام ي سطور‬ ‫الش�يخ سعد بن عايض آل فهاد رجل كفيف‬ ‫الب�ر‪ ،‬تلق�ى العلم عى ي�د عديد م�ن العلماء‪،‬‬ ‫ويأتي أبرزهم مفتي امملكة سابقا ً العامة الشيخ‬ ‫عبدالعزي�ز بن باز رحمه الل�ه‪ ،‬حيث درس عنده‬ ‫كت�اب التوحي�د‪ ،‬وكش�ف الش�بهات‪ ،‬واأص�ول‬ ‫الثاثة‪ ،‬ومقدمة ي علم الفرائض‪ ،‬كما تلقى طلب‬ ‫العلم عى يد الش�يخ عبدالله ب�ن عبدالرحمن بن‬ ‫جري�ن ‪-‬رحمه الله‪ -‬باإضافة إى الش�يخ صالح‬ ‫اللحيدان‪.‬‬ ‫عم�ل معلم�ا ً من�ذ ع�ام ‪1400‬ه�� إى عام‬ ‫‪1431‬ه�‪ ،‬وهو عضو ي امكتب التعاوني وتوعية‬ ‫الجاليات بمحافظة يدمة منذ عام ‪1415‬ه�‪ ،‬حتى‬ ‫مطلع عام ‪1434‬ه�‪ ،‬وقد رش�ح رئيس�ا ً للمكتب‬ ‫التعاون�ي وتوعية الجاليات ي محافظة يدمة عام‬ ‫‪1434‬ه�‪ ،‬إى أن صدر بشأنه قرار وزير الشؤون‬ ‫اإس�امية واأوق�اف والدعوة واإرش�اد الش�يخ‬ ‫صالح بن عبدالعزيز آل الشيخ بتفريغه للدعوة‪.‬‬

‫أول َم ْن جمع اأهالي في «يدمة» قبل ‪ 18‬عام ًا‬

‫تتوافر فيه مغسلة للموتى‬ ‫ومواقف لمركبات المصلين‬

‫تم إنشاؤه في عام ‪1417‬هـ‪ ،‬على نفقة فاعل خير‬

‫جامع الهدى ي محافظة يدمة (الرق)‬

‫مصلون يؤدون صاة الراويح ي جامع الهدى‬

‫أماكن الوضوء ي جامع الهدى تفتقر للصيانة‬

‫(الرق)‬

‫(الرق)‬

‫باب امنر مكسور ي جامع الهدى‬

‫(الرق)‬

‫أعداد النساء تفوق الرجال في مسجد الفرقان باأحساء‬ ‫اأحساء ‪ -‬مصطفى الريدة‬ ‫يشهد مسجد الفرقان بالطرف رق‬ ‫اأحس�اء ازدحاما ً ي صاة الراويح‬ ‫خال شهر رمضان من كل عام منذ‬ ‫إنش�ائه ع�ام ‪1423‬ه�‪ ،‬ع�ى نفقة‬ ‫أهل الخر‪ ،‬حيث تتوافد عى امس�جد‬ ‫أع�داد كب�رة من امصل�ن تف�وق طاقته‬ ‫ااستيعابية‪ ،‬وقد تم تهيئة الساحة الرقية‬

‫ي امس�جد بمخي�م م�ع كام�ل تجهيزاته‬ ‫م�ن تكييف وف�رش وتهيئته�ا للمصليات‬ ‫من النس�اء اللواتي تف�وق أعدادهن أعداد‬ ‫امصل�ن من الرج�ال ي امصى الرئيس ي‬ ‫امسجد خال شهر رمضان‪.‬‬ ‫وتزي�د أع�داد امصل�ن م�ن الرجال‬ ‫والنساء ي العر اأواخر من رمضان اأمر‬ ‫ال�ذي يتطلب تهيئة الس�احات الش�مالية‬ ‫والجنوبي�ة للمصل�ن‪ ،‬ويُعد ص�وت إمام‬

‫الجام�ع الش�يخ توفيق الن�ار‪ ،‬وبعض‬ ‫امناشط التوعوية من محارات وندوات‪،‬‬ ‫أهم أسباب استقطاب هذه اأعداد الغفرة‬ ‫من امصلن وامصليات‪.‬‬ ‫يق�ع مس�جد الفرق�ان ع�ى الطريق‬ ‫الرئي�س ي مدخل مدين�ة الطرف‪ ،‬وصمم‬ ‫بش�كل بديع عى أربعة ش�وارع مما زاده‬ ‫تمي�زا‪ ،‬وللمس�جد ثاث�ة مداخ�ل كب�رة‬ ‫الحج�م‪ ،‬وق�د ت�م تجهيز امس�جد بكامل‬

‫الخدمات وامرافق ويتميز مصى امس�جد‬ ‫م�ن الداخل بارتفاع الس�قف والبس�اطة‬ ‫ي التصمي�م وجدران�ه امغط�اة بالكامل‬ ‫بالجرانيت‪.‬‬ ‫يهت�م القائم�ون عى امس�جد بتنفيذ‬ ‫مروع إفط�ار صائم ال�ذي يعتر اأكثر‬ ‫ع�ددا ي مدينة الطرف حيث يس�تفيد منه‬ ‫أكثر من ‪ 8200‬صائم طوال شهر رمضان‬ ‫امبارك وتبلغ تكلفته ‪ 120‬ألف ريال‪.‬‬

‫يمتاز بتصميم بديع وارتفاع السقف من الداخل وله ثاثة مداخل كبيرة‬ ‫مسجد الفرقان ي الطرف‬

‫(الرق)‬

‫يستفيد من مشروع إفطار الصائم فيه ‪ 8200‬شخص طوال شهر رمضان‬


‫مشارق‬

‫‪7‬‬

‫الجمعة ‪ 17‬رمضان ‪1434‬هـ ‪ 26‬يوليو ‪2013‬م العدد (‪ )600‬السنة الثانية‬

‫«الشباب» يقيم حفل اإفطار الرمضاني السنوي السابع في جمعية «إنسان»‬

‫نايف هزازي مع أحد اأطفال ي الجمعية‬ ‫الرياض ‪ -‬هاني البر‬ ‫أقام نادي الش�باب حفل اإفط�ار الرمضاني‬ ‫ال�ذي تنظم�ه إدارة امس�ؤولية ااجتماعية ي‬ ‫نادي الش�باب‪ ،‬وذلك بمش�اركة س�بعن من‬ ‫أبناء جمعية رعاية اأيتام (إنس�ان) بحضور‬ ‫رئي�س مجل�س إدارة ن�ادي الش�باب خال�د‬ ‫البلطان ومدير عام امكتب الرئيس لرعاية الش�باب‬ ‫بمنطق�ة الري�اض عبدالرحمن امس�عد‪ ،‬وعدد من‬ ‫امسؤولن ي ااتحاد السعودي لكرة القدم وأعضاء‬ ‫مجل�س إدارة نادي الش�باب واعب�ي الفريق اأول‬ ‫لك�رة الق�دم وأعض�اء جمعية إنس�ان وع�دد من‬ ‫الرياضي�ن واإعامين وذلك ي خطوة يس�عى من‬

‫خاله�ا نادي الش�باب إى مش�اركة أبن�اء جمعية‬ ‫(إنس�ان) ي مناس�بة عزيزة خال الش�هر الكريم‬ ‫وزرع البسمة عى شفاه فئة عزيزة عى امجتمع‪.‬‬ ‫وأك�د رئي�س مجل�س إدارة ن�ادي الش�باب‬ ‫خال�د البلط�ان حرص الن�ادي عى إقام�ة اإفطار‬ ‫الرمضان�ي كل عام بحضور ع�دد من الرياضين‪،‬‬ ‫وق�ال ل� «الرق»‪ :‬منذ س�بع س�نوات ونحن نقيم‬ ‫ه�ذه الفعالية وه�ي عادة س�نوية بااش�راك مع‬ ‫جمعي�ة (إنس�ان) وأبن�اء الجمعية حقيق�ة وهذه‬ ‫مفخرة لنادي الش�باب وهذا يء نعتز فيه ونشعر‬ ‫بكثر من اامتنان للجمعية مش�اركتنا هذا اإفطار‬ ‫الس�نوي‪ .‬وق�ال‪ :‬ه�ذا يعك�س طبيع�ة امجتم�ع‬ ‫الس�عودي عامة‪ ،‬وامجتم�ع الرياي خاصة امحب‬

‫(الرق)‬ ‫للخر‪.‬‬ ‫من جانبه‪ ،‬ع�ر امرف العام عى امس�ؤولية‬ ‫ااجتماعية ي نادي الش�باب الدكت�ور فهد بن عي‬ ‫العلي�ان عن اعت�زازه بإقامة هذا الحف�ل كل عام‪.‬‬ ‫وق�ال ل� «ال�رق»‪ :‬يكفيني أنني وجدت البس�مة‬ ‫والبهجة ي نفوس أبناء جمعية (إنسان)‪ ،‬مشرا ً إى‬ ‫وجود برنامج ثقاي لهم بعد صاة الراويح يقام ي‬ ‫النادي ثم يغادرون لحض�ور امباراة الودية لنادي‬ ‫الش�باب‪ ،‬وه�ذا واحد من اأنش�طة الت�ي تقدمها‬ ‫امسؤولية ااجتماعية ي نادي الشباب‪.‬‬ ‫وقدم مدير عام جمعية (إنسان) لرعاية اأيتام‬ ‫صالح اليوسف الشكر أبناء جمعية (إنسان)‪ ،‬وقال‪:‬‬ ‫لقد ترجم نادي الشباب امسؤولية ااجتماعية‪ ،‬التي‬

‫رئيس نادي الشباب والاعبون مع أطفال “إنسان”‬ ‫يجب أن تكون عى الن�وادي الرياضية‪ ،‬ونتطلع أن‬ ‫تتبع اأندية اأخرى ما يقدمه نادي الش�باب خدمة‬ ‫للمجتمع من خال إقامة هذه امناسبات التي تسهم‬ ‫بدمج اأيتام مع امجتمع‪.‬‬ ‫وقال أمن عام نادي الشباب عبدالله القريني‪:‬‬ ‫إن ه�ذا ااجتم�اع بأبن�اء جمعي�ة (إنس�ان) وهذا‬ ‫ااحتف�ال يع�د خط�وة إيجابي�ة لنادي الش�باب‪،‬‬ ‫ونتمنى م�ن اأندية اأخرى أن تحذو حذونا مقدما ً‬ ‫شكره لكل مَ ْن أسهم ي إنجاح هذا ااحتفال‪ ،‬مشرا ً‬ ‫إى أن ع�دد الحضور تجاوز ‪ 200‬ش�خص‪ ،‬وقال‪:‬‬ ‫هذا يع�د اجتماعا ً أرة واحدة‪ ،‬وهذه من اأش�ياء‬ ‫الجميلة التي يحث عليها الدين اإسامي والتواصل‬ ‫مع طبقات امجتمع امختلفة‪.‬‬

‫(الرق)‬

‫رئيس نادي الشباب يك ّرم امقرن‬

‫«اإحسان» ُت ِدشن معرضها الرمضاني في جازان «نور» يفطر ‪ 150‬ألف ًا ورحات عمرة لــ ‪ 600‬شخص خال رمضان‬ ‫الدمام ‪ -‬الرق‬

‫جانب من امعرض‬ ‫جازان ‪ -‬الرق‬ ‫ن‬ ‫دش�نت أم�س جمعي�ة اإحس�ان الطبية‬ ‫الخرية ي ج�ازان معرضه�ا الرمضاني‬ ‫امقام ي الراش�د مول‪ ،‬الذي يس�تمر مدة‬ ‫أس�بوع‪ .‬حيث تع�رض الجمعي�ة ي هذا‬ ‫امع�رض مش�اريعها الطبي�ة والخدمي�ة‬

‫(الرق)‬

‫ااجتماعي�ة‪ ،‬وأيضا ً قامت بتوزيع امنش�ورات‬ ‫وامطبوع�ات التي تُرز تلك امش�اريع الطبية‪.‬‬ ‫وأوضح ام�رف عى امعرض خال�د الدوي‪،‬‬ ‫أن ع�دد الزوار تجاوز ‪ 600‬ش�خص مع بداية‬ ‫انط�اق امع�رض‪ .‬حيث ت�م توزي�ع أكثر من‬ ‫‪ 4000‬نس�خة من امطويات التوعوية الصحية‬ ‫وامطبوعات التعريفية بمشاريع الجمعية‪.‬‬

‫تتواص�ل الجهود والرامج الدعوية التي قام بها امكتب‬ ‫التعاون�ي للدع�وة واإرش�اد وتوعية الجالي�ات بغرب‬ ‫الدمام (نور) ي ش�هر رمضان امب�ارك‪ ،‬وذلك بتفطر‬ ‫ودع�وة ‪ 150‬ألف ش�خص م�ن الجالي�ات امختلفة ي‬ ‫امخيم الرمضاني الس�ادس بجوار جامع الفرقان بحي‬ ‫الفيصلية‪ ،‬وتس�ير رحات عمرة ل�� ‪ 600‬ش�خص‪ ،‬وكذلك‬ ‫برنامج توزيع وجبات إفطار عند اإشارات امرورية بمشاركة‬ ‫أكثر من ‪ 100‬متطوع‪ ،‬وي الجانب النسائي تم تنفيذ برنامج‬ ‫رمضاني لأمهات والفتيات واأطفال بحضور وتفاعل كبر‪.‬‬ ‫وق�ال مدير امكتب الش�يخ يوس�ف الرش�يد إن امخيم‬ ‫ش�هد إقباا ً كثيفا ً من الجاليات امتعددة للمشاركة ي اإفطار‬ ‫الجماع�ي‪ ،‬وحض�ور الرام�ج الدعوي�ة التي اش�تملت عى‬ ‫مح�ارات ودورات ومس�ابقات وتوزي�ع أق�راص ي دي‬ ‫تحتوي عى مادة دعوي�ة مقروءة باللغة العربية‪ ،‬وغرها من‬ ‫اللغات‪ .‬كما تم تس�ير حافات أداء مناسك العمرة لعدد من‬ ‫الجالي�ات اآس�يوية ترافقهم مجموعة من الدع�اة لتعليمهم‬ ‫أمور دينهم‪ ،‬وي العقيدة وي مناسك العمرة‪.‬‬ ‫وأكد الرشيد أن امخيم يُعد أكر فرصة إيجاد اأخوة بن‬ ‫امس�لمن‪ ،‬بغض النظر عن الجنسية واللغة‪ ،‬كما يُعد فرصة‬ ‫لدعوة غر امسلمن للمشاركة ومشاهدة اأجواء اإيمانية التي‬ ‫يعيش�ها إخوانهم وزماؤهم‪ ،‬بالعمل عن قرب أثر اإسام ي‬ ‫وحدة صف امسلمن وتآلف القلوب بينهم وامعاملة الحسنة‪،‬‬ ‫حيث أسلم خال يومن شخصان من الجالية الفلبينية‪،‬عقب‬ ‫مشاهدتهم مظاهر اإفطار وااستماع للمحارة‪.‬‬ ‫ن‬ ‫وب�ن الرش�يد أن من ضم�ن برامج امكتب ي ش�هر‬ ‫رمض�ان توزيع وجب�ات اإفطار عند إش�ارات امرور من‬ ‫قب�ل عدد من الش�باب امتطوعن‪ ،‬حيث ش�ارك فيه حواي‬

‫من برنامج توزيع اإفطار عى السائقن‬ ‫‪ 100‬متطوع‪ .‬مشرا ً إى أن امكتب يعمل جاهدا ً عى تحقيق‬ ‫رغب�ات امجتم�ع والوص�ول إى امطلوب‪ ،‬وكذل�ك أهداف‬ ‫امكت�ب القيِمة التي من أهمها وأبرزها دعوة الناس إى الله‬ ‫عز وجل بالتي هي أحسن وتبصرهم بأمور دينهم وتنمية‬ ‫وعيهم حتى يطبِقوا اإس�ام ويعملوا ب�ه عقيدة ومنهجاً‪،‬‬ ‫مؤك�دا ً ي الوقت نفس�ه أن امكت�ب يفتح أبواب�ه للراغبن‬ ‫ي التع�رف عى اإس�ام ويوفر لهم ام�واد الدعوية بلغات‬ ‫مختلفة‪.‬‬ ‫م�ن جانبها ذك�رت مديرة القس�م النس�ائي بمكتب‬ ‫(ن�ور) هن�د الس�ويطي أن برنام�ج اأطف�ال اش�رك ي‬ ‫أس�بوعه اأول ‪ 26‬طف�اً‪ ،‬واش�تمل عى ع�رض لعدد من‬ ‫س�ر الصحابة‪ ،‬وكذلك إقامة مرسم للتلوين بشكل هادف‬

‫ع�ن إكرام الضيف مع رح فضل�ه وتبين أنه من عامات‬ ‫اإيمان‪ ،‬كما تم تقديم قصة شائقة عن الرحمة‪.‬‬ ‫أم�ا برنام�ج اأمه�ات‪ ،‬ف�كان عب�ارة ع�ن دروس‬ ‫ومح�ارات بعد ص�اة الراوي�ح‪ .‬وي برنام�ج الفتيات‬ ‫تمت إقامة مس�ابقة أس�وار العفاف وامس�ابقة عبارة عن‬ ‫كتاب يدرس محتواه من س�ورة النور وتم استنباط أسئلة‬ ‫امسابقة‪ ،‬مما ورد من أحكام ي سورة النور‪.‬‬ ‫وأش�ارت الس�ويطي إى أن�ه س�يتم توزي�ع الجوائز‬ ‫والهداي�ا امقدرة ي نهاي�ة الرنامج‪ .‬وثمن ن�ت دور كل من‬ ‫س�اهم ي إنج�اح الرنام�ج م�ن الحض�ور وم�ن الفريق‬ ‫التطوع�ي امش�ارك ي التنظيم‪ ،‬كما ش�كرت الداعمن من‬ ‫امحسنن والتُجن ار لهذا الرنامج‬

‫«إفطار صائم» في بقعاء تجاوز‬ ‫حاجز الـ ‪ 10‬آاف صائم‬ ‫حائل ‪ -‬الرق‬ ‫مع إطاله ش�هر رمضان‬ ‫الكري�م ب�دأت الجمعي�ة‬ ‫الخرية ي بقعاء مروع‬ ‫إفط�ار صائ�م كعادت�ه‬ ‫الس�نوية ي ش�مال‬ ‫متوس�طة بقع�اء غ�رب دوار‬ ‫الصينية‪ ،‬الذي يقام عى طوال‬ ‫فرة تقارب ‪ 9‬س�نوات متتالية‬ ‫وبنج�اح متمي�ز‪ ،‬وتعاون من‬

‫أه�ل الخ�ر وامترع�ن م�ن‬ ‫محافظة بقعاء وخارجها‪.‬‬ ‫ونظرا ً لإقبال الش�ديد ي‬ ‫العام ام�اض ي الذي تجاوز‬ ‫عدد الصائمن في�ه ‪10.000‬‬ ‫صائ�م‪ ،‬تم ي رمض�ان الحاي‬ ‫إضافة سفرة جديدة بمساحة‬ ‫‪ 15‬م�را ً إضافي�ة حتى يكفي‬ ‫الصائم�ن باإضاف�ة إى زوار‬ ‫ام�روع وعاب�ري الس�بيل‬ ‫والعائات‪.‬‬

‫مروع إفطار الصائم ي بقعاء‬

‫(الرق)‬


‫‪8‬‬

‫قضيتي‬

‫الجمعة ‪ 17‬رمضان ‪1434‬هـ ‪ 26‬يوليو ‪2013‬م العدد (‪ )600‬السنة الثانية‬

‫السجل المدني وتعنت الوالد يحرمان‬ ‫«المع َّنف» راكان من الدراسة والعاج‬ ‫ُ‬ ‫جازان ‪ -‬عي الجريبي‬ ‫ناش�د أحمد مروك مبارك (جد الطفل امعنف راكان أمه)‪،‬‬ ‫أم�ر منطقة ج�ازان اأمر محمد ب�ن نار‪ ،‬بالتدخ�ل إكمال‬ ‫إجراءات الس�جل امدني الخاصة بحفيده حتى يس�تطيع التمتع‬ ‫بكافة حقوقه من دراسة وعاج وغرها‪.‬‬ ‫وقال مبارك ل�� «الرق»‪ ،‬إنه تبنى تربية حفيده ونقله من‬

‫ج�دة إى جازان ليبتعد كليا عن أش�كال التعذي�ب الذي تعرض‬ ‫ل�ه عى يد وال�ده‪ ،‬مبينا أن أوراق قضيت�ه متداولة بن عديد من‬ ‫الجهات الحكومية‪ ،‬وا يس�تطيع إكمال عاجه ي امستش�فيات‪،‬‬ ‫والتس�جيل ي امدرس�ة بحجة أن�ه ا يحمل س�جا مدنيا أو أية‬ ‫إثبات�ات أخرى ترز هويته نظرا لرفض والده إضافته ي س�جل‬ ‫اأرة طيلة الس�نوات اماضي�ة وتحفظه عى ش�هادتي مياده‬ ‫وتطعيمه‪.‬‬

‫وكان�ت الش�ؤون‬ ‫وعود وهمية‬ ‫ااجتماعي�ة ي ج�ازان‬ ‫وذك�ر أن حفي�ده ه�و‬ ‫تس�لمت ي وق�ت س�ابق‬ ‫اابن اأكر من بن خمس�ة‬ ‫ملف قضية الطفل امعنف‬ ‫أطف�ال منه�م أربع�ة أواد‬ ‫راكان من قس�م الحماية‬ ‫وبن�ت واح�دة ويتج�اوز‬ ‫ااجتماعي�ة ي جدة الذي‬ ‫عم�ره تس�ع س�نوات وهو‬ ‫تعرض قبل عدة أشهر إى‬ ‫الوحي�د من بن إخوته الذي‬ ‫عن�ف أري عى يد والده‬ ‫تع�رض للعنف اأري عى‬ ‫ليتكفل ج�ده أمه بربيته‬ ‫ي�د وال�ده ويعيش مأس�اة‬ ‫حالي�ا بع�د أن تدخل�ت‬ ‫مؤمة سواء كانت جسدية أم‬ ‫الجهات امعنية بالتحقيق‬ ‫نفس�ية جراء تعذيب والده‬ ‫د‪ .‬هادي اليامي‬ ‫ح�ول امابس�ات واتخاذ‬ ‫له‪ ،‬حي�ث كان يمارس معه‬ ‫اإجراءات حيالها‪.‬‬ ‫أشد أنواع التعذيب ووسائل‬ ‫وأوض�ح الناط�ق‬ ‫العن�ف ومنه�ا س�كب اماء‬ ‫اإعام�ي لفرع الش�ؤون‬ ‫الح�ار ج�دا علي�ه وإطفاء‬ ‫ااجتماعي�ة ي منطق�ة‬ ‫الس�جائر ي جسده وربه‬ ‫ج�ازان أحم�د ب�ن ع�ي‬ ‫امستمر بأس�اك كهربائية‬ ‫الس�وادي‪ ،‬أن قضي�ة‬ ‫وقلع أظافره بصورة بشعة‬ ‫الطفل راكان تم تس�لمها‬ ‫وبش�كل وحي‪ ،‬إضافة إى‬ ‫بع�د أن أحيلت من قس�م‬ ‫حبس�ه داخ�ل دورات امياه‬ ‫الحماي�ة ااجتماعي�ة ي‬ ‫أي�ام متواصل�ة دون رأفة‬ ‫جدة وه�و حاليا يس�كن‬ ‫أو ش�فقة‪ ،‬وأضاف «تبنيت‬ ‫محمد الحارثي‬ ‫م�ع ج�ده أم�ه‪ ،‬وتم�ت‬ ‫راكان بموافق�ة م�ن قس�م‬ ‫الش�خوص ع�ى حالت�ه‬ ‫الحماي�ة ي ج�دة وطلب�ت‬ ‫ووج�د أنه يعي�ش حياة‬ ‫إحال�ة مل�ف قضيت�ه إى‬ ‫كريمة بعي�دا عن العنف‬ ‫الش�ؤون ااجتماعي�ة ي‬ ‫الس�ابق ال�ذي تع�رض‬ ‫جازان كوني أس�كن هناك‬ ‫ل�ه كغ�ره م�ن اأطفال‬ ‫ليتس�نى ي متابعته�ا مع‬ ‫ي مجتمع أري س�ليم‪،‬‬ ‫الجه�ات امعني�ة وحاولت‬ ‫حيث ت�م توعي�ة اأرة‬ ‫خ�ال الف�رة اماضي�ة‬ ‫ع�ن كيفي�ة التعامل مع‬ ‫تس�جيله ي إحدى امدارس‬ ‫الطفل امعنف وأس�لوب‬ ‫اابتدائي�ة‪ ،‬ولك�ن مدي�ر‬ ‫ً‬ ‫الربية والتنشئة السليمة‬ ‫امدرس�ة رفض ذلك معلا‬ ‫لكي يتكي�ف عى العيش‬ ‫بأن الطفل ليس لديه سجل‬ ‫من دون عنف عن طريق‬ ‫مدن�ي‪ ،‬وحاول�ت متابع�ة‬ ‫النص�ح واإرش�اد حول‬ ‫حالت�ه مع اأح�وال امدنية‬ ‫كيفي�ة تف�ادي اأخطاء‬ ‫اس�تخراج س�جل مدن�ي‬ ‫الس�ابقة كونه يحتاج إى‬ ‫ل�ه لك�ن اأنظمة ل�م تكن‬ ‫رعاية أخرى من�ع اآثار‬ ‫ي صالح�ه‪ ،‬ولم تش�فع ي‬ ‫النفس�ية الت�ي تع�رض‬ ‫الخطاب�ات الص�ادرة من‬ ‫الش�ؤون ااجتماعية لحل مش�كاته أنه له�ا مثل ضع�ف الثقة بالنف�س والعناد‬ ‫يحت�اج فع�ا إى أن يعيش حي�اة كريمة والغض�ب والعدواني�ة وكذل�ك ااكتئاب‬ ‫ومس�تقرة كغره من اأطفال‪ ،‬فا تعليم واانطوائية‪.‬‬ ‫وا عاج ي امستشفيات من آثار التعذيب‬ ‫وأش�ار إى أن الش�ؤون ااجتماعي�ة‬ ‫الظاه�رة ع�ى جس�ده‪ ،‬وكل ذل�ك أنه ا‬ ‫خاطبت اإدارة العامة للربية والتعليم ي‬ ‫يحمل سجا ً مدنياً»‪.‬‬ ‫وتاب�ع «تس�لمت راكان ي ش�هر جازان من أجل مساعدة راكان وتسجيله‬ ‫رج�ب اماي ع�ى أن تت�وى كل الجهات ي إحدى مدارس مدينة جازان كون أرة‬ ‫الحكومي�ة الت�ي تبار حالت�ه تصحيح جده الذي يس�كن معهم موجودة ي هذه‬ ‫وضعه بش�كل عاج�ل‪ ،‬إا أن وعودهم ي امدين�ة بح�ي امطار‪ ،‬كما تم�ت مخاطبة‬ ‫باءت بالفشل ولم يتحقق منها يء حتى اأحوال امدنية لكي تس�ارع باس�تكمال‬ ‫اليوم‪ ،‬ومنها أنهم سيقومون بتحويله إى اإجراءات النظامية مع حالته‪.‬‬ ‫بدء إجراءات راكان بعد العيد‬ ‫أحد امستشفيات حتى يتم إجراء عمليات‬ ‫وأك�د مدي�ر ع�ام اأح�وال امدنية ي‬ ‫تجمي�ل ل�ه بس�بب الج�روح والحروق‬ ‫التي ش�وهت أج�زاء من جس�ده ووجهه منطق�ة ج�ازان ع�ي ب�ن أحم�د علوش‬ ‫ولم يحصل ذلك‪ ،‬والطف�ل ا بد أن يتابع امدخي ل�»ال�رق»‪ ،‬أن اموظف امختص‬ ‫عاج�ه ي امستش�فيات الحكومية وأيضا ً بقس�م الس�جل امدن�ي ي إدارة اأحوال‬ ‫تعدى السن القانونية لالتحاق بالدراسة امدني�ة تس�لم خطاب�ا م�ن الش�ؤون‬ ‫بل ويش�كو من اضطرابات نفسية سيئة ااجتماعي�ة مناولة من أحد أقارب الطفل‬ ‫لحقت به عندما تعرض للعنف اأري»‪ .‬امعن�ف راكان ووعده اموظ�ف بالبدء ي‬ ‫وناش�د مبارك‪ ،‬أمر منطق�ة جازان موضوع�ه بعد عيد الفط�ر‪ ،‬وقال امدخي‬ ‫اأم�ر محمد ب�ن ن�ار‪ ،‬بالتدخل لحل «س�يتم التعامل مع هذه القضية بحسب‬ ‫مش�كلة حفي�ده‪ ،‬وأضاف «أم�ر جازان اأنظم�ة والقوانن اس�تكمال اإجراءات‬ ‫مع�روف عنه أنه يس�عى دائم�ا للوقوف امتعلقة بها»‪.‬‬ ‫إى جانب أبنائ�ه امواطنن صغارا وكبارا‬ ‫قبول ي أي مدرسة‬ ‫ويس�ارع إى حل مش�كاتهم أي�ا كانت‪،‬‬ ‫وتفاعل مدير عام الربية والتعليم ي‬ ‫وأتمن�ى أن يق�ف بنفس�ه ويتبنى قضية‬ ‫حفي�دي الطف�ل راكان ويعال�ج وضعه منطقة ج�ازان محمد بن مهدي الحارثي‬ ‫ويحل كل مش�كاته ويخرجه من حياته م�ع حال�ة الطف�ل راكان ال�ذي ل�م يبدأ‬ ‫امؤمة ويعيد له ابتسامته التي فقدها منذ تعليمه رغم أنه يبلغ حاليا من العمر تسع‬ ‫أن رأت عيناه الدنيا ويش�عر بااس�تقرار س�نوات تقريبا بس�بب عدم حصوله عى‬ ‫سجل مدني يمكنه من االتحاق بامدرسة‬ ‫والسعادة كاأطفال اآخرين»‪.‬‬

‫المدخلي‪:‬‬ ‫سنبدأ في‬ ‫إجراءاته‬ ‫بعد عيد‬ ‫الفطر‬

‫السوادي‪:‬‬ ‫يعيش مع‬ ‫جده حياة‬ ‫كريمة‬ ‫بعيد ًا عن‬ ‫العنف‬ ‫السابق‬

‫أحمد مبارك‬

‫تعليم جازان‪:‬‬ ‫سنقبل راكان‬ ‫في أية مدرسة‬ ‫ترغبها اأسرة‬

‫الطفل راكان‬

‫ضوئية ما نرته الرق‬

‫مبارك‪ :‬تبنيت حفيدي أبعده عن والده‪ ..‬وأتمنى تدخل أمير جازان إكمال إجراءاته‬

‫حقوق‬ ‫اإنسان‪:‬‬ ‫سنتواصل‬ ‫مع الجهات‬ ‫ذات العاقة‬ ‫لمعالجة‬ ‫وضعه‬

‫ضوئية ما نرته الرق‬

‫ضوئية ما نرته الرق‬ ‫ي سن مبكرة‪.‬‬ ‫ووع�د بقبول الطفل ي أية مدرس�ة‬ ‫ترغبه�ا اأرة الت�ي يس�كن معه�ا مع‬ ‫مطلع العام الدراي امقبل‪ ،‬وسيتم قبوله‬ ‫فورا‪ ،‬مبين�ا أن التعليم إلزامي مثله وحق‬ ‫مكتس�ب ل�كل طف�ل ي عم�ره‪ ،‬وأضاف‬ ‫«س�أتابع ش�خصيا وضعه مع امدرس�ة‬ ‫التي سيسجل فيها وتعميد مدير امدرسة‬ ‫بقبوله دون النظر إى إجراءات إضافته ي‬ ‫كرت سجل اأرة ي الوقت الراهن»‪.‬‬

‫حقوق اإنسان تتابع الحالة‬ ‫وح�ول موقف حق�وق اإنس�ان من‬ ‫قضاي�ا العنف اأري ال�ذي يتعرض له‬ ‫اأطفال عى أيدي والديهم بما فيها قضية‬ ‫الطفل امعن�ف (راكان)‪ ،‬قال عضو هيئة‬ ‫حق�وق اإنس�ان الدكتور ه�ادي اليامي‬ ‫ل�«الرق» إن فرع هيئة حقوق اإنس�ان‬ ‫ي منطقة عس�ر يتاب�ع وباهتم�ام بالغ‬ ‫قضية راكان الذي تبناه جده أمه ويسكن‬ ‫لديه ي مدينة جازان ويجري حاليا بحث‬

‫مش�كلته مع الجهات ذات العاقة إيجاد‬ ‫حل�ول عاجلة موضوع�ه ومعالجة حالته‬ ‫بالطرق السليمة‪.‬‬ ‫وكان�ت «ال�رق» ن�رت ي أع�داد‬ ‫س�ابقة تفاصي�ل قضية الطف�ل امعنف‬ ‫(راكان)‪ ،‬حي�ث ن�رت ي الع�دد رق�م‬ ‫(‪ )429‬الصادر ي تاريخ ‪2013/2/5‬م‬ ‫بعن�وان «الرط�ة تحي�ل مل�ف راكان‬ ‫إى التحقي�ق واادع�اء الع�ام ‪ ..‬وحقوق‬ ‫اإنسان تستنكر»‪.‬‬

‫ونرت متابعة ي عددها رقم (‪)430‬‬ ‫الص�ادر ي تاريخ ‪2013/2/6‬م بعنوان‬ ‫«امعن�ف راكان ي�روي لل�رق تفاصيل‬ ‫تعذيب�ه ويرفض اإقام�ة ي كنف زوجة‬ ‫جده»‪.‬‬ ‫كما نرت متابعة أخرى ي العدد رقم‬ ‫(‪ )431‬الصادر ي تاريخ ‪2013/2/7‬م‬ ‫بعن�وان «التوجي�ه بإدخ�ال (راكان) إى‬ ‫(الحماي�ة ااجتماعية) ‪ ..‬ووالده يقس�م‪:‬‬ ‫أردت رشقه بماء بارد»‪.‬‬


‫مشارق‬

‫‪9‬‬

‫الجمعة ‪ 17‬رمضان ‪1434‬هـ ‪ 26‬يوليو ‪2013‬م العدد (‪ )600‬السنة الثانية‬

‫اجتماع يتمنى امبتعثون أن يتكرر طوال الشهر الكريم‬ ‫اأحساء ‪ -‬سعد العيد‬ ‫أقام النادي السعودي بواية ميتشيجن‬ ‫بمدين�ة كاام�ازو اأمريكي�ة إفط�ارا ً‬ ‫جماعيا ً للمبتعثن وامبتعثات بإراف‬ ‫مدي�ر النادي عاص�م امقبل وبحضور‬ ‫بعض امس�لمن من الخليج وجنسيات‬ ‫أخ�رى ون ُ ِظ�م اإفط�ار للمبتعث�ن والبالغ‬ ‫عدده�م ‪ 200‬مبتعث ي رك�ن خاص داخل‬ ‫الن�ادي واأمر نفس�ه ينطبق ع�ى امبتعثات‬ ‫وصغاره�م وبل�غ ع�دد امبتعث�ات الات�ي‬ ‫ح�رن لإفط�ار أكث�ر م�ن ‪ 250‬مبتعثة‬ ‫باإضاف�ة إى أطفاله�ن وجُ ه�زت الكبس�ة‬ ‫السعودية التي ا يستغني عنها امبتعثون ي‬ ‫اإفطار كما جُ هزت أغلب اأطباق الرمضانية‬ ‫الخليجي�ة مث�ل (الش�وربة والسمبوس�ة‬ ‫واللقيم�ات) وبعد اإفطار ح�رت القهوة‬ ‫العربية التي يحرصون ع�ى تناولها يومياً‪،‬‬ ‫ر‬ ‫وعب الطاب عن خالص شكرهم وتقديرهم‬ ‫إدارة النادي السعودي التي دأبت عى تقديم‬ ‫البام�ج الهادفة لهم التي تق�وي من ترابط‬

‫امبتعث�ن وامبتعث�ات وتزي�د بينه�م األفة‬ ‫وامودة وتجعله�م كاأرة الواح�دة وأكدوا‬ ‫أن ه�ذه البادرة تس�اهم كث�را ً ي التخفيف‬ ‫من أل�م الش�عور بالغرب�ة والحن�ن لأهل‬ ‫والوط�ن وتحدث عدد من الط�اب امبتعثن‬ ‫عن برنامجه�م اليومي ي رمضان وعن أكثر‬ ‫اأش�ياء التي افتقدوها ي غربتهم حيث ذكر‬ ‫طالب اماجس�تر ي القي�ادة الربوية محمد‬ ‫بن فهد الس�بيعي أنه يفتق�د اإفطار ي جو‬ ‫أري س�واء مع اأرة أو اأصدقاء‪ ،‬كما أكد‬ ‫الس�بيعي أنه يفتقد ص�وت اأذان وأضاف‬ ‫أنه يح�اول أن يع�وض ذلك ببام�ج اأذان‬ ‫أو وض�ع امنب�ه إا إن كان لديه�م إفط�ار‬ ‫جماع�ي ي امس�جد والذي يتكف�ل بتنظيمه‬ ‫النادي السعودي ويتعاون ي تجهيزه جميع‬ ‫امبتعثن‪ ،‬كما ذكر الس�بيعي أنهم يس�عون‬ ‫ي أي�ام اإج�ازة إى كر الروت�ن وذلك من‬ ‫خ�ال اتف�اق العوائل الس�عودية عى إعداد‬ ‫إفطار للرجال والنس�اء حي�ث يكون إفطار‬ ‫الرجال ي منزل والنساء ي منزل آخر وشدد‬ ‫ع�ى أن هذا يس�اهم ي زي�ادة األفة وامودة‬

‫بروفايل‬

‫النادي السعودي في واية ميتشيجن اأمريكية يقيم إفطار ًا جماعي ًا للمبتعثين‬

‫صورة جماعية إعداد الفطور من قبل مبتعثن‬ ‫بينهم ‪ .‬كما تح�دث عبدالعزيز العنزي وهو‬ ‫طالب بكالوريوس وماجستر أن برنامجه ي‬ ‫رمضان يبدأ من الصباح بعد توجهه للمعهد‬ ‫حي�ث يع�ود ي الواح�دة ويأخذ قس�طا ً من‬ ‫الراحة بع�د ذلك يذاكر‪ ،‬مضيف�ا ً أن إفطاره‬ ‫ع�ادة يكون ي امن�زل إا إذا دعي إى إفطار‬ ‫ي أحد امنازل أو ي امس�جد ويجتمعون بعد‬ ‫صاة الراويح أو بع�د الحادية عرة حيث‬ ‫يك�ون الس�حور دائم�ا ً عند أح�د أصدقائه‪،‬‬ ‫وذكر جهاد الطحين�ي وهو أيضا ً من طاب‬ ‫اماجس�تر إى أن�ه بعد عودته م�ن الجامعة‬ ‫يأخذ وقتا ً للراحة بع�د ذلك يقرأ ما تير له‬ ‫من القرآن ث�م يبدأ ي إعداد اإفطار ويتوجه‬ ‫بع�د اإفط�ار إى امرك�ز اإس�امي أداء‬ ‫صاة العش�اء والراويح ث�م يعود إى منزله‬ ‫لينج�ز مهام�ه الدراس�ية‪ ،‬مضيف�ا ً أن لديه‬ ‫أش�ياء يحرص عى عمله�ا يوميا ً مثل مكامة‬ ‫اأه�ل ولعب كرة القدم بع�د صاة الراويح‬ ‫ي نهاي�ة اأس�بوع‪ ،‬وذك�ر ي�ار التميمي‬ ‫وه�و طال�ب ماجس�تر وعض�و ي امنظمة‬ ‫اإس�امية بواية ميتشيجن أن برنامجه يبدأ‬

‫صائمون يلهثون وراء تخفيف أوزانهم‬ ‫واختصاصي تغذية ينصح بالبروتينات‬

‫من التاس�عة صباح�ا ً حت�ى الحادية عرة‬ ‫والنص�ف وه�ذا الوقت يقضي�ه ي الجامعة‬ ‫ث�م بعد عودت�ه يذاكر حت�ى الثاني�ة ظهرا ً‬ ‫وأك�د بأن�ه يحرص ع�ى امكوث ي امس�جد‬ ‫بع�د صاة الظهر حتى صاة العر لقراءة‬ ‫ما تي�ر له من القرآن وبع�د العر يخرج‬ ‫بدراجت�ه الهوائي�ة م�دة نص�ف س�اعة ثم‬ ‫يعود للمس�جد لتجهيز اإفطار للصائمن ي‬ ‫امركز وبعد اإفطار يع�ود إى منزله للراحة‬ ‫والدراس�ة بمعدل س�اعتن قبل النوم ‪ ،‬وأكد‬ ‫وليد امطري وهو من ط�اب البكالوريوس‬ ‫أن طول ف�رة الصيام ا تمنع�ه من مزاولة‬ ‫الرياض�ة التي يحرص ع�ى مزاولتها يوميا ً‬ ‫قبل اإفطار كما ذكر بأنه وزماءه يتناوبون‬ ‫بينهم لإفطار والس�حور ي أوقات اإجازات‬ ‫كما يحرصون عى ااجتماع بش�كل أسبوعي‬ ‫وتب�ادل القص�ص والذكري�ات وامواق�ف‬ ‫الس�عيدة والحزينة واختت�م امطري حديثه‬ ‫بقول�ه إنه يحرص كثرا ً عى حضور اإفطار‬ ‫الجماعي ي النادي الس�عودي للمساهمة ي‬ ‫إعداد اإفطار أكثر من ‪ 200‬مص رل ‪.‬‬

‫الشريم‪ ..‬أكثر من إمام‪ ..‬أكثر من شاعر‬ ‫عبدالعزيز الخزام‬ ‫الش�يخ البوفيس�ور س�عود الريم‪ ،‬هو أكثر من مجرد إمام وخطيب للمس�جد الحرام‬ ‫ي مك�ة امكرمة‪ ،‬فهو باإضافة إى ذلك‪ ،‬يش�غل منصب عميد كلية الدراس�ات القضائية‬ ‫واأنظمة ي جامعة أم القرى‪ .‬ويعده كثرون امتدادا لجيل العمالقة من «امقرئن»‪ ،‬حيث‬ ‫يصنف الريم حاليا واحدا من أبرز «القراء» امؤثرين ي العالم ااسامي وأكثرهم شهرة‪،‬‬ ‫وينتظر اماين ش�هر رمضان بوصفه نافذة يس�تمعون من خاله�ا إى صوته ي صاة‬ ‫الراويح والقيام التي يتناوبها مع أئمة الحرم اآخرين‪.‬‬ ‫الريم‪ ،‬الذي صدر قرار ملكي بتعيينه إماما وخطيبا للمسجد الحرام وهو ي سن ال�‪26‬‬ ‫(م�ن موالي�د العام ‪1386‬ه��)‪ ،‬يعد أكثر أئمة الحرم نش�اطا ي الوس�ائط الحديثة عى‬ ‫اإنرنت‪ ،‬وهو ينشط عى وجه التحديد ي شبكة «توير» (حسابه موثق بالعامة الزرقاء)‪،‬‬ ‫ويتابع�ه أكث�ر من ‪ 350‬ألفا‪( ،‬لكن الش�يخ ا يتابع أحدا!)‪ ،‬ويبدو الريم ي «حس�ابه»‬ ‫جريئ�ا بعض اليء ي تعاطيه مع اأحداث الراهنة محلي�ا وخارجيا‪ ،‬عى خاف الطابع‬ ‫الحذر للمش�ايخ هنا ي التعاطي مع الشأن العام‪ ،‬وهو ا يكتفي بفضح الفساد ي خطبه‬ ‫ي «توير»‪ ،‬ينفذ إى تفاصيله أكثر«تواضعك‬ ‫ومحاراته‪ ،‬ولكنه‪،‬‬ ‫وعدم فس�ادك غ�ر كاف؛ ما ل�م يك ي‬ ‫داخلك أنك ا تحب الفساد والعلو‬ ‫وا تريدهما‪ .»..‬ويغلب حاليا‬ ‫ع�ى الري�م «اله�م»‬ ‫امري‪ ،‬حيث يتألم‬ ‫ما يحدث ي اميادين‬ ‫امرية من معارك‪،‬‬ ‫وه�و يوجه رس�الته‬ ‫«امري�ة» الخاص�ة‪:‬‬ ‫«أيه�ا الجن�دي امري‬ ‫إرب�أ بس�احك أن تلوثه‪،‬‬ ‫فا تبس�ط يدك لتقتل بني‬ ‫جلدت�ك ي حن قد س�لم‬ ‫منك عدوك»‪.‬‬ ‫والري�م أيض�ا ش�اعر‬ ‫(أرة الريم س�بق أن‬ ‫أنجبت الش�اعر الشعبي‬ ‫الش�هر س�ليمان ب�ن‬ ‫ري�م)‪ ،‬ول�ه عديد من‬ ‫القصائ�د العمودي�ة‬ ‫الفصيح�ة‪ ،‬وم�ن‬ ‫أش�هر قصائ�ده‬ ‫تلك الت�ي منحها‬ ‫عنوان�ا افت�ا‪:‬‬ ‫«إى مع�اي‬ ‫الوزير»!‪.‬‬

‫«الطعمة» و«الش ّبة» من أبرز مامح رمضان في حائل‬ ‫ّ‬ ‫الدمام ‪ -‬ياسمن آل محمود‬ ‫تغرت مام�ح الزمن واندث�رت عديد من‬ ‫الع�ادات والتقالي�د ومازال أحف�اد حاتم‬ ‫متمسكن بصفات اكتسبوها منذ الصغر‪،‬‬ ‫حي�ث يتميز رمضان بمدينة حائل بالكرم‬ ‫والجود امعروف عنهم ف� «الطعمر ة» حيث‬ ‫كانت ومازالت عادة رئيسة يحرص عليهااأهاي‬ ‫ي القرى وام�دن فالحداثة لم تتمكن من دفنها‪،‬‬ ‫وتع�رف الطعمر ة بأنها اقتطاع ج�زء من الطبق‬ ‫وإرس�اله للجران قبي�ل امغرب‪ ،‬فأه�اي حائل‬ ‫يج�دون أن�ه من العار أن يش�م الج�ار الطعام‬ ‫دون أن يتذوق�ه‪ ،‬وتتن�وع الس�فرة الحائلية ي‬ ‫رمضان بأصن�اف عديدة وعى رأس�ها اأطباق‬

‫الش�عبية امعروفة الكبيبة الشبيهة بورق العنب‬ ‫مع اختاف بس�يط‪ ،‬الرغفان‪ ،‬التمر ن‪ ،‬التريبة‪،‬‬ ‫الحنين�ي باإضاف�ة إى السمبوس�ة واللقيمات‬ ‫وامعجن�ات‪ ،‬وتص�ف تغريد الش�مري رمضان‬ ‫حائ�ل بالجمي�ل ال�ذي ا يتغ�ر ففيه يس�تمر‬ ‫التواصل بن اأقارب وصلة اأرحام وتضيف أن‬ ‫اأر الحائلي�ة عادة ماتفضل اإفطار عى التمر‬ ‫والقه�وة ثم بع�د صاة امغرب توضع الس�فرة‬ ‫متكامل�ة متنوعة ل�ري جميع أف�راد اأرة‪،‬‬ ‫وتقول تغريد ا تخلو س�فرتنا يوميا ً من أطباق‬ ‫الجران وي كل يوم نح�اول نحن فتيات الجيل‬ ‫الح�اي تعل�م اأطب�اق التقليدية الش�عبية من‬ ‫أهالينا وتس�تدرك قد ا تكون بنفس امستوى ي‬ ‫الطعم والتقديم ولكنا نس�عى جاهدين للحفاظ‬

‫يحرص كثرون عى تخفيف أوزانهم ي رمضان‬ ‫أبها ‪ -‬عادل جابر‬ ‫تكثر اموائ�د والعزائم ي ش�هر رمضان‬ ‫امب�ارك بمنطقة عس�ر كس�ائر مناطق‬ ‫امملك�ة‪ ،‬وتتن�وع الوجبات الدس�مة عى‬ ‫كل وجبة إفط�ار‪ ،‬ويبدأ هاجس تخفيف‬ ‫ال�وزن وزيادت�ه يق�ول امواط�ن محمد‬ ‫العس�ري ‪ « :‬ي ش�هر رمض�ان الكريم تعمر‬ ‫اموائد بما لذ وطاب وامشكلة إن هناك مبالغات‬ ‫ي إعداد الوجبات وتنويعها وزيادتها ي بعض‬ ‫اأحي�ان وتلك الوجبات قد تتس�بب ي إفس�اد‬ ‫عملية نقص الوزن التي كان يرغب فيها بعض‬ ‫الصائمن أن الصيام مفيد للجسم وهو عنر‬ ‫أس�اي ي تخفيف الوزن إذا ت�م تنظيم عملية‬ ‫اإفطار والتغذية‪ ،‬وما يفس�د عملية التخسيس‬ ‫وتخفيف الوزن هو امبالغات ي تناول الوجبات‬ ‫الدسمة عند اإفطار وبعده» ‪.‬‬

‫وق�ال امواطن ف�ؤاد امغي�دي ‪ « :‬الصائم‬ ‫يأت�ي بأكب اموائ�د ثم ا يتناول س�وى القليل‬ ‫ج�دا ً منها وه�ذا القليل ربما يك�ون مبالغ فيه‬ ‫فا يساعد عى تخفيف الوزن «‬ ‫فيم�ا يص�ف عبدالله العس�ري ش�غف‬ ‫الصائم للفطور فيق�ول ‪ « :‬قبل اإفطار يجلب‬ ‫الصائم كث�را ً من اأطباق ويش�ري أو يطبخ‬ ‫عدي�دا ً من اأطب�اق وعند اإفط�ار يصبح غر‬ ‫قادر عى تناول كل الوجبات التي سبق وأرف‬ ‫ي رائها ثم إن ما يتناوله بعش�وائية قد يسهم‬ ‫ي عدم تخفيف وزنه بل يكون ضارا ً وهنا يأتي‬ ‫دور ثقافة ورغبة وعزيمة الصائم « ‪.‬‬ ‫كم�ا يعتب الش�اب عبدالله ب�ن نار أن‬ ‫الصوم من أفضل اأشياء التي تساعد الشخص‬ ‫ع�ى التخلص من الس�منة واأم�راض وغرها‬ ‫إذا كان هن�اك عزيم�ة وإرار ي تجاوزه�ا‬ ‫فش�هر صوم كاف أن يستعيد اإنسان رشاقته‬

‫وصحته إذا كان لديه الوعي بالطريقة الصحية‬ ‫لتناول الغذاء « و هن�ا يأتي دور الطب فيقول‬ ‫اختص�اي التغذي�ة أحم�د القيي ‪ « :‬ش�هر‬ ‫رمض�ان امب�ارك يح� رل ي ع� رز موج�ة الح� رر‬ ‫وبس�اعات صيام تصل إى ‪ 14‬ساعة يوميا ً م رما‬ ‫يحتر�م رورة التعويض عن الجفاف باإكثار‬ ‫م�ن رب الس�وائل كاماء وغره من الس�وائل‬ ‫الخالي�ة م�ن الس�كر أن رب الس�وائل التي‬ ‫تحتوي عى السكر يزيد من العطش‪.‬‬ ‫مؤك�دا ً ع�ى رورة تن�اول الخراوات‬ ‫والفاكه�ة والركيز عى اأطعم�ة التي تعطينا‬ ‫ام�اء أكثر م�ن الركيز عى اللحوم والس�تيك و‬ ‫اإس�كالوب و يجب الركيز ع�ى أهمية تناول‬ ‫طبقي الش�وربة والفتوش أنهما يحتويان عى‬ ‫كل الفيتامين�ات التي يتطلبها الجس�م‪ ،‬إضافة‬ ‫إى طبق رئيس للتعويض عن نصف يوم صيام‬ ‫تقريباً‪.‬‬

‫الكبيبة الحائلية‬

‫عى إرثنا امتوارث وتطوير بعضه دون امس�اس‬ ‫بامكون�ات اأساس�ية له‪ ،‬وتش�ر الش�مري أنه‬ ‫بالرغم من دخول بعض العادات الجديدة بفعل‬ ‫اانفت�اح والتط�ور التكنولوجي ال�ذي عادة ما‬ ‫يرق أف�راد اأرة من بعضه�ا إا أن رمضان‬ ‫حائل صامد وبقوة‪ ،‬فالش�برة( ااسراحة) نقطة‬ ‫تجمع للعائات والشباب بأصدقائهم خال أيام‬ ‫رمض�ان التي عادة م�ا تكون «س�مرة» لتبادل‬ ‫أطراف الحديث ع�ن ذكريات الطفولة واألعاب‬ ‫الشعبية وطرائف البدايات ي التعود عى الصيام‬ ‫وتب�ادل وصف�ات طع�ام جدي�دة باإضافة إى‬ ‫اقتناء املبوس�ات ذات الطابع الراثي امحتش�م‬ ‫التي غالب�ا ً ما تكون محط إعج�اب الكبرات ي‬ ‫السن الاتي يصفن من ترتديها ب� «الستِرة»‪.‬‬


‫مشارق‬

‫‪10‬‬

‫الجمعة ‪ 17‬رمضان ‪1434‬هـ ‪ 26‬يوليو ‪2013‬م العدد (‪ )600‬السنة الثانية‬

‫مطبخ النجوم‬

‫الكردية لورين عيسى ُتجيد إعداد «الكبسة»‪ ..‬و«قطايف القشطة» حاها المفضل‬ ‫أصوم الش�هر كاماً‪ ،‬ولكن اأمر ا يخلو من ارتشاف‬ ‫بعض اماء خلس�ة‪ ،‬وحينما دخل�ت العارة أصبحت‬ ‫مواظبة كما الكبار»‪.‬‬

‫الدمام ‪ -‬ياسمن آل محمود‬ ‫ترع امخرج�ة واممثلة الكردي�ة لورين عيى‪،‬‬ ‫ي إع�داد اأطب�اق العربي�ة‪ ،‬خاص�ة الكبس�ة‬ ‫الس�عودية‪ ،‬والصيادي�ة وامنس�ف‪ ،‬وكذل�ك‬ ‫امحاي ع�ى أنواعها‪ ،‬كما أنه�ا ماهرة كذلك ي‬ ‫تجهي�ز اأطب�اق الكردية اأصيل�ة‪ ،‬كالبورانية‬ ‫وكفتا وهفر وسورما ودوما وكرما‪ ،‬وتختار «قطايف‬ ‫القشطة» للحا ي رمضان‪.‬‬ ‫نار معتدلة‬ ‫وع�ن مقادير قطائف القش�طة قال�ت «مكونات‬ ‫القطاي�ف عب�ارة عن ثاث�ة أكواب دقي�ق‪ ،‬وملعقتن‬ ‫كبرتن س�كر‪ ،‬وملعق�ة واحدة كبرة بيكن�ج باودر‪،‬‬ ‫وملعق�ة كبرة خم�رة ‪ 2/+1‬ملعقة صغ�رة ملح و‬ ‫‪ 2 2/1‬ك�وب م�اء‪ ،‬تعجن جمعيها وترك مدة س�اعة‬ ‫ثم توضع عى نار معتدلة الحرارة بش�كل دوائر حتى‬ ‫تنض�ج من الجانب�ن‪ ،‬ويجب مراع�اة أن تقى ي قدر‬ ‫عميق‪ ،‬ثم يتم إخراجها من النار‪ ،‬وحش�وها بالقشطة‬ ‫أو الجبنة العكاوي وتسقى بالقطر امحى»‪.‬‬ ‫أطباق متنوعة‬ ‫وتتنوع س�فرة لوري�ن الرمضانية ب�ن اأطباق‬

‫أفقتد كعك العيد‬ ‫وتفتق�د لوري�ن امتع�ة الكب�رة الت�ي كان�ت‬ ‫تستشعرها خال تجهيز كعك العيد‪ ،‬مع أفراد عائلتها‪،‬‬ ‫وتفتقد رائحة اأجداد‪ ،‬والركة التي يحلونها ي امكان‪،‬‬ ‫وأصافت» كان الجران سابقا ً متقاربن ومتحابن‪ ،‬أما‬ ‫اليوم فبالكاد يرد الجار الس�ام عى جاره»‪ ،‬تسرجع‬ ‫بع�ض ذكرياتها مع جرانها وتق�ول» كنا نجتمع مع‬ ‫الجران لتحضر كعك العيد والحلويات‪ ،‬وتمأنا محبة‬ ‫وأخوة عميقة‪ ،‬فللعيد سابقا ً مذاق مختلف»‪.‬‬

‫تحمل أطباق القطايف بالقشطة‬ ‫العربية والكردية‪ ،‬عى رأسها الشوربة الكردية طري‬ ‫بربورا ونيس�كا والسمبوسة‪ .‬مش�رة إى أنها صامت‬ ‫رمضان ي عمر الخمس س�نوات‪ ،‬بتش�جيع من جدها‬

‫الذي خصص مبلغا ً مالي�ا ً مكافأة حفيده الذي يصوم‬ ‫الشهر كاماً‪ ،‬وأش�ارت أنه كثرا ً ماردد جملة «نصوم‬ ‫لنتذك�ر جوع الفق�راء» وتقول» بتش�جيعه أصبحت‬

‫زاوية يومية يُقدّمها الروفيسور واستشاري الطب النفي‬ ‫الدكتور طارق الحبيب‬ ‫نسمات‬

‫• أحببت فتاة وأنا متزوج ولدي أبناء‪ ،‬لكنني صادق مع الفتاة التي‬ ‫أحبها وأتمنى أن تش�اركني حياتي‪ ،‬هي فتاة يتيمة ومهذبة وجميلة‪،‬‬ ‫لكن امش�كلة أنني ا أقدر عى تقديمها لعائلتي أنهم يحبون زوجتي‬ ‫اأوى فهي أيضا ً محرمة وجميلة وابنة ناس‪ ،‬أخى أن أخر عائلتي‬ ‫وولديّ وأهي بس�بب رغبتي ي الزواج‪ ،‬وأخى ترك حبيبتي وتحطيم‬ ‫قلبه�ا وه�ي التي وثقت بي ولم أ َر منها إا الخ�ر طوال أربعة أعوام‪،‬‬ ‫فقد أحبتني وصرت عي ّ واقتنعت بظروي وتحبني لدرجة قد تؤذيها‬ ‫إذا تخليت عنها‪ ،‬م�ا العمل هل أتركها وأحمل ذنبها طوال حياتي مع‬ ‫أمي النفي والعاطفي أني أحبها‪ ،‬هل أخر عائلتي أجلها؟‬ ‫ ا أعرف ماذا تنظر للعاقة عى أنها خسارة وربح؟ من خال عرضك‬‫يب�دو أن مش�اعرك ا تقل قوة عن مش�اعر الفتاة‪ ،‬لكن بق�ي لديك ااقتناع‬ ‫والق�درة ع�ى اتخاذ الق�رار واإقدام نحو خط�وة إيجابية س�واء بالرك أو‬ ‫ااستمرار‪.‬‬ ‫امطلوب منك اآن القدرة عى تقدير العواقب وتحديد قدرتك عى مواجهة‬ ‫امواقف التابعة للموقف اأس�اس الذي قد يك�ون زواجك من الفتاة أو تركها‪،‬‬ ‫اإنس�ان عندما تك�ون لديه قناعة بمش�اعره وبتوجُ هه فس�ي ِ‬ ‫ُخضع حتما ً كل‬ ‫الظروف لتلك القناعات‪ ،‬بل وسيعمل جاهدا ً م ُِج ّدا ً للتأثر ي اآخرين‪.‬‬ ‫ا يمك�ن لكائن أن يأخذ لك قرارك‪،‬‬ ‫ولكن يمكن�ك فقط اختي�ار الحل الذي‬ ‫يحق�ق ل�ك الرض�ا وال�ذي يتناغم مع‬ ‫حاجات�ك ورغبات�ك‪ ،‬وال�ذي تس�تطيع‬ ‫بموجب�ه التعام�ل مع حجم الخس�ائر‬ ‫التي ق�د تكون بس�بب إقدامك عى أحد‬ ‫القرارين‪..‬‬ ‫ونصيحتي لك أن يكون القرار مبنيا ً‬ ‫عى ما تريد أنت‪ ،‬مع ااهتمام والحرص‬ ‫عى مشاعر اآخرين‪ ،‬وأن ا يكون مبنيا ً‬ ‫عى تقدير مش�اعر اآخرين ويتسبب ي‬ ‫الروفيسور طارق الحبيب‬ ‫إيذائك أو إيذاء أطراف أخرى‪.‬‬

‫منسف أردني من إعداد لورين‬

‫ضررااستحمام بعد اإفطار‬ ‫غذاؤنا‬

‫متزوج وأحب فتاة‬

‫(الرق)‬

‫برنامج واي فاي‬ ‫وبيّن�ت أن الرامج التليفزيونية ا تس�تهويها ي‬ ‫رمض�ان‪ ،‬وتقتر عى برنامج «واي فاي» ومسلس�ل‬ ‫«وادة م�ن الخ�ارة»‪ ،‬حيث تفرغ نفس�ها للعبادة‪،‬‬ ‫وصلة الرحم‪ .‬مش�رة إى أنها تس�تعد حاليا ً لروفات‬ ‫مرحيته�ا « كلنا حكاية» التي س�تعرض ي أيام عيد‬ ‫الفطر عى مرح اأمان�ة بالرياض‪ ،‬وهي من تأليفها‬ ‫وإخراجه�ا‪ ،‬وتحم�ل مفاج�أة أول م�رة تعرض عى‬ ‫خشبة امرح السعودي‪.‬‬

‫• ه�ل هناك مرة من ااس�تحمام أو‬ ‫التدخن بعد تناول وجب�ة اإفطار؟ (أروى‬ ‫أحمد ‪ -‬الدمام)‬ ‫ يج�ب ع�ى الصائ�م ع�دم ااس�تحمام‬‫بع�د اإفطار مب�ارة حتى ل�و كان الجو حارا ً‬ ‫والجس�د مرهقاً‪ ،‬فيج�ب ااكتف�اء بالوضوء أو‬ ‫غسل الوجه مؤقتاً‪ ،‬وبعد صاة امغرب والعشاء‪،‬‬ ‫تجنب�ا ً أن يصاب الش�خص بعر هضم وبطء‬ ‫حركة امعدة التي يس�ببها ااس�تحمام بس�بب‬ ‫هروب الدم بفعل امياه إى اأطراف وترك امعدة‬ ‫خالية وبالتاي بطء ش�ديد ي الهضم‪ .‬كما يجب‬ ‫اإق�اع تماما ً ع�ن التدخن ي رمض�ان وإن لم‬ ‫يمك�ن فيجب عدم التدخن قب�ل وأثناء اإفطار‬ ‫أن تدخن سيجارة واحدة قبل اإفطار أو بعده‬ ‫مبارة يعادل تدخن ‪ 10‬س�جائر ي الظروف‬ ‫العادي�ة مما يزيد م�ن مخاط�ره الصحية وقد‬ ‫يصيب اإنس�ان بالرط�ان‪ .‬أم�ا اأخطر فهو‬ ‫الن�وم بعد اأكل مبارة خاص�ة ي ظل ارتفاع‬ ‫درج�ة الح�رارة أن الح�رارة العالي�ة وارتفاع‬ ‫الرطوبة يزي�دان من الضغ�ط الداخي أجهزة‬ ‫الجس�م والنوم مب�ارة يؤدي لتأخ�ر الهضم‬ ‫وصعوب�ة التخل�ص م�ن فض�ات الطع�ام ي‬ ‫الجس�م مما يعرض اإنسان للتسمم أو اإصابة‬ ‫بالتهابات امعدة ودواي امريء كما يجب تجنب‬ ‫رب الشاي بعد اإفطار مبارة‪ ،‬حيث يحتوي‬ ‫عى إنزيمات نش�طة ومضادات لأكسدة تعوق‬ ‫عملي�ة الهضم وااس�تفادة التامة م�ن الطعام‬ ‫لذلك يفضل ربه بعد أداء الصاة‪.‬‬ ‫* اختصاصية التغذية في‬ ‫مستشفى الملك عبدالعزيز‬ ‫بمكة حنين عدنان مغربي‬

‫كوميـــك‬

‫كوميك رمضان‬ ‫رمزي الحمادي‬

‫كوميك رمضان‬

‫(الرق)‬


‫نائب رئيس التحرير‬ ‫لإعام اإلكتروني‬

‫نائبا رئيس التحرير‬

‫المدير العام‬

‫رئيس مجلس اإدارة‬ ‫تصدر عن مؤسسة‬ ‫الشرقية للطباعة والصحافة واإعام‬

‫سعيد علي غدران‬

‫رئيس التحرير‬

‫خالد عبداه بوعلي جاسر عبداه الجاسر‬ ‫‪khaled@alsharq.net.sa‬‬

‫إبراهيم أحمد اأفندي‬

‫سعيد معتوق العدواني‬

‫إبراهيم غانم بادي‬

‫‪alafandy@alsharq.net.sa‬‬

‫‪saeedm@alsharq.net.sa‬‬

‫‪ibadei@alsharq.net.sa‬‬

‫مساعدا‬ ‫رئيس التحرير‬

‫‪jasser@alsharq.net.sa‬‬

‫نائب‬ ‫المدير‬ ‫العام‬

‫محمد عبداه الغامدي (الرياض) طال عاتق الجدعاني (جدة)‬ ‫‪moghamedi@alsharq.net.sa‬‬

‫‪Talal@alsharq.net.sa‬‬

‫المملكة العربية السعودية –الدمام‬

‫الرقم المجاني‪8003046777 :‬‬

‫– شارع اأمير محمد بن فهد –‬ ‫الرياض‬ ‫�ضارع ال�ضباب‬ ‫خلف الغرفة التجارية‬ ‫هاتف ‪01 – 4023701 :‬‬ ‫فاك�س ‪01 – 4054698 :‬‬

‫هاتف ‪03 – 8136777 :‬‬ ‫فاكس ‪03 – 8054922 :‬‬

‫‪ryd@alsharq.net.sa‬‬

‫صندوق البريد ‪2662 :‬‬

‫مكة المكرمة‬ ‫حي العزيزية ‪ -‬ال�ضارع العام ‪ -‬مركز‬

‫الرمز البريدي ‪31461 :‬‬

‫إدارة اإعان‪:‬‬

‫فقيه التجاري‬ ‫اأمام برج الراجحي �ضنر‬ ‫هاتف‪02-5613950:‬‬ ‫‪02-5561668‬‬ ‫‪makkah@alsharq.net.sa‬‬

‫المدينة المنورة‬ ‫طريق املك عبدالله (الدائري الثاي)‬ ‫اأمام وزارة امياه والكهرباء‬

‫هاتف‪04-8484609 :‬‬ ‫فاك�س‪04-8488587 :‬‬ ‫‪madina@alsharq.net.sa‬‬

‫جدة‬ ‫�ضارع �ضاري‬ ‫مركز بن �ضنيع‬

‫التحرير ‪editorial@alsharq.net.sa‬‬

‫‪jed@alsharq.net.sa‬‬

‫اأحساء‬ ‫�ضارع الريات – بالقرب من جمع‬ ‫العثيم التجاري ‪.‬‬ ‫هاتف‪03 – 5620714 :‬‬ ‫‪has@alsharq.net.sa‬‬

‫هاتف ‪02 – 6980434 :‬‬ ‫فاك�س ‪02 – 6982023 :‬‬

‫القصيم‬ ‫طريق عمر بن اخطاب‬

‫حي الأ�ضكان – بالقرب من‬ ‫ام�ضت�ضفى ال�ضعودي لطب الأ�ضنان‬ ‫هاتف ‪3831848 :‬‬ ‫فاك�س ‪3833263 :‬‬ ‫‪qassim@alsharq.net.sa‬‬

‫تبوك‬ ‫طريق املك فهد – �ضارع اخم�ضن‬ ‫�ضابق ًا – اأمام جامع امتعب‬

‫علي محمد الجفالي‬ ‫‪ajafali@alsharq.net.sa‬‬

‫اإشتراكات‪-‬هاتف‪ 03-8136836 :‬فاكس‪ 03-8054977 :‬بريد إلكتروني‪subs@alsharq.net.sa :‬‬ ‫هاتف ‪4244101 :‬‬ ‫فاك�س ‪4245004 :‬‬ ‫‪tabuk@alsharq.net.sa‬‬

‫حائل‬ ‫طريق املك عبدالعزيز‬

‫هاتف ‪65435301 :‬‬ ‫‪65434792‬‬ ‫فاك�س ‪65435127 :‬‬

‫‪hail@alsharq.net.sa‬‬

‫جازان‬ ‫�ضارع الأمر �ضلطان – مقابل اإدارة‬ ‫امرور واخطوط ال�ضعودية‬ ‫هاتف ‪3224280 :‬‬ ‫‪jizan@alsharq.net.sa‬‬

‫أبها‬ ‫طريق احزام الدائري مقابل اجوازات‬

‫�ضارع �ضرا‪ -‬عمارة البنك الفرن�ضي‬

‫هاتف ‪2289368 - 2289367 :‬‬ ‫‪abha@alsharq.net.sa‬‬

‫فاك�س ‪03 - 3495564 :‬‬ ‫‪jubail@alsharq.net.sa‬‬

‫هاتف ‪02-7373402 :‬‬ ‫فاك�س ‪02-7374023 :‬‬ ‫‪taif@alsharq.net.sa‬‬

‫نجران‬ ‫�ضارع املك عبدالعزيز‬ ‫جمع تلي مول‬

‫الجبيل‬ ‫امنطقة التجارية محلة الفيحاء‬

‫هاتف ‪07-5238139 :‬‬ ‫فاك�س ‪07-5235138 :‬‬ ‫‪najran@alsharq.net.sa‬الطائف‬

‫هاتف‪03–3485500 :‬‬ ‫‪03 - 3495510‬‬

‫حفر الباطن‬ ‫�ضارع املك في�ضل‬ ‫خلف م�ضت�ضفى املك خالد‬

‫هاتف ‪03 - 7201798 :‬‬ ‫فاك�س ‪03 – 7201786 :‬‬ ‫‪hfralbaten@alsharq.net.sa‬‬

‫الدمام ‪� -‬س ب‪ 2662‬الرمز الريدي ‪ 31461‬الرقم المجاني‪ 8003046777 :‬البريد اإلكتروني ‪ ads@alsharq.net.sa‬هاتف الدمام‪ +966 3 8136886 :‬فاكس‪ +966 3 8051984 :‬هاتف الرياض‪ +966 1 4024618 :‬فاكس‪ +966 1 4024619 :‬هاتف جدة‪ +966 2 6982011 :‬فاكس‪+966 2 6982033 :‬‬

‫الجمعة ‪ 17‬رمضان ‪1434‬هـ ‪ 26‬يوليو ‪2013‬م العدد (‪ )600‬السنة الثانية‬

‫«التعاونيات»‪ ..‬غاب‬ ‫التخصص فاختفى اأثر‬

‫‪opinion@alsharq.net.sa‬‬

‫‪7‬‬ ‫مناطق فقط‬

‫الخر ‪ -‬سلطان العتيبي‬ ‫أب�دت الدول�ة مبكرا ً اهتماما ً كبرا ً بتش�جيع امش�اركة الش�عبية ي‬ ‫التنمية‪ ،‬وبلورت ذلك بش�كل واضح من خال التشجيع عى تأسيس‬ ‫الجمعي�ات التعاوني�ة ككيان�ات صغ�رة يعه�د إليها بقي�ادة هذه‬ ‫امش�اركة الش�عبية باقتدار‪ ،‬ي ظل «س�حابة الرعاية» التي توفرها‬ ‫وزارة الش�ؤون ااجتماعي�ة لتل�ك الجمعي�ات‪ .‬وع�ى الرغ�م من أن‬ ‫الجمعيات التعاونية تحس�ب عى مؤسس�ات امجتمع امدني‪ ،‬إا أن للدولة‬ ‫باعا طويا ي دعمها ورعايتها‪ ،‬ي حن يفرض أن تنشأ من تلقاء نفسها‬ ‫وتحظى باهتمام ش�عبي‪ .‬لكن هذا كش�ف عن وعي مبكر لدى مؤسسات‬ ‫الدولة بأهمية دور مؤسس�ات امجتمع امدن�ي ي النهوض بامجتمع‪ .‬لكن‬ ‫تض�اؤل نس�ب الجمعيات امتخصص�ة إى إجماي الجمعي�ات التعاونية ي‬ ‫امجتمع دون نس�بة ‪ %25‬أثار تس�اؤات عديدة عن سبب غياب «التوجيه‬ ‫باإعانات» عن خيارات الوزارة‪.‬‬

‫تستأثر بـ‬

‫‪%74‬‬ ‫من‬ ‫الجمعيات‬ ‫التعاونية‬

‫جمعية صيد اأسماك من أقدم التعاونيات ي امملكة‬

‫سحابة الرعاية لـ «الشؤون ااجتماعية»‪ ..‬تشجيع با توجيه‬

‫توزيع الجمعيات‬ ‫التعاونية وفق ًا‬ ‫للمناطق‬

‫ال‬ ‫قص‬ ‫ي‬ ‫‪ 12‬م‬

‫تعمل عى تجميع‬ ‫إنتاج أصحاب‬ ‫امزارع وتسويقه‪.‬‬

‫تضم صغار أو‬ ‫متوسطي امنتجن‬ ‫امشتغلن بمهنة‪.‬‬

‫تتوى تقديم خدمات‬ ‫عديدة ومتنوعة‬ ‫أعضائها‪.‬‬

‫تبار جميع‬ ‫أنواع النشاط‬ ‫ااقتصادي‪.‬‬

‫الرياض عسير‬ ‫‪ 24 26‬الم مكة‬ ‫كر‬ ‫‪ 19‬مة‬

‫حائل‬ ‫‪16‬‬

‫التسويقية‬

‫المهنية‬

‫الخدمية‬

‫متعددة اأغراض‬

‫توقعات‬ ‫وي ه�ذا الس�ياق‪ ،‬يتوق�ع‬ ‫ااقتص�ادي فض�ل أب�و العين�ن‬ ‫أن يس�اهم التوس�ع ي تأس�يس‬ ‫الجمعي�ات التعاوني�ة ي تحقي�ق‬ ‫ت�وازن ي الس�وق والع�رض‪ .‬لكنه‬ ‫يطال�ب ي الوق�ت نفس�ه بتكاتف‬ ‫اأجهزة الحكومي�ة لتحقيق الغاية‬ ‫امرج�وة منه�ا‪ ،‬وتوف�ر اأراي‬ ‫الخاص�ة إنش�اء ه�ذه الجمعيات‪.‬‬ ‫ون�وه بوج�ود تحفي�ز كب�ر م�ن‬ ‫امجالس البلدية وامجالس امحلية ي‬ ‫امحافظات إنشاء هذه الجمعيات ما‬ ‫فيها م�ن إيجابية لأفراد وامجتمع‪،‬‬ ‫مش�را ً إى وجوب من�ح الجمعيات‬ ‫التعاونية أولوي�ة ي برامج التنمية‬ ‫بمحافظ�ات امملك�ة‪ .‬وأك�د أب�و‬ ‫العين�ن أن الجمعي�ات التعاوني�ة‬ ‫س�تقوم بدور فع�ال ي كبح جماح‬ ‫اأس�عار‪ ،‬إذا ب�دأت بش�كل جي�د‬ ‫واحراي‪ ،‬ما س�يضغط عى التجار‬ ‫وامتاج�ر ي حفظ أس�عار الس�لع‪،‬‬ ‫مش�رًا إى أن تأس�يس الجمعي�ات‬ ‫التعاونية س�يحقق فوائد اقتصادية‬ ‫واجتماعية أف�راد امجتمع‪ ،‬إضافة‬ ‫إى تحقي�ق خدم�ة كب�رة للحي ي‬ ‫تقديم السلع وأسعار تنافسية ذات‬ ‫ربحية معقولة‪.‬‬

‫لشرقية‬ ‫ا‬ ‫‪19‬‬

‫وتنتج السلع الزراعية‬ ‫وتخزينها وتحويلها‬ ‫وتسويقها‪.‬‬

‫تختص بالبيع‬ ‫بالتجزئة للسلع‬ ‫ااستهاكية‪.‬‬

‫تزاول صيد‬ ‫اأسماك وتسويقها‬ ‫وتأمن معداته‪.‬‬

‫ إعانة تأسيس‪ :‬وا تزيد عى ‪ %20‬من رأس مال الجمعية‪.‬‬‫ إعانة بناء مقر‪ :‬وا تزيد عى ‪ %50‬من تكلفة البناء‪.‬‬‫ إعانة مشاريع‪ :‬وا تزيد عى ‪ %50‬من تكاليف امروع‪.‬‬‫ إعانة مخاطر‪ :‬وا تزيد عى ‪ %90‬من الخسارة‪.‬‬‫ إعانة إدارة‪ :‬ي حالة تعين مدير سعودي ا تزيد عى ‪ %50‬من راتبه الشهري‪.‬‬‫ إعانة تشغيل‪ :‬ا تتجاوز ‪ %50‬من متوسط مرتبات ثاثة عاملن بها‪.‬‬‫ إعانة تدريب‪ :‬ا تتجاوز ‪ %90‬من تكلفة التدريب‪.‬‬‫ إعانة محاسبية‪ :‬ا تزيد عى ‪ %50‬من تكلفة مراجعة أحد مكاتب امحاسبة لحساباتها‪.‬‬‫ إعانة دراسات وبحوث‪ :‬بما ا يزيد عى ‪ %50‬من تكلفتها‪.‬‬‫ إعانة اجتماعية‪ :‬ا تتجاوز ‪ %50‬من نفقات الجمعية عى هذا الجانب‪.‬‬‫‪ -‬إعانة فنية مساعدة الجمعية عند الرورة‪.‬‬

‫مس�توى اأهاي ودفع مش�اركاتهم‬ ‫ااقتصادي�ة وااجتماعي�ة باتج�اه‬ ‫التنمية امستدامة‪.‬‬

‫دينة‬ ‫الم ة الباحة‬ ‫المنور ‪6‬‬ ‫‪11‬‬

‫الزراعية‬

‫ااستهاكية‬

‫السمكية‬

‫أنماط إعانات الدولة للتعاونيات‪:‬‬

‫ج‬ ‫‪6‬‬

‫الدور ااقتصادي للتعاونيات‬ ‫ولع�ل ه�ذا م�ا دف�ع الدكتور‬ ‫أحمد الش�ميمري‪ ،‬من كلية اإدارة‬

‫ماذا غاب التخصص‬ ‫لك�ن ثمة من ي�رى أن الوزارة‬ ‫لم تساهم ي توجيه مسارات نشاط‬ ‫وتخصص تلك الجمعيات‪ ،‬ما أسفر‬ ‫تض�اؤل العم�ل التخص�ي له�ا‪،‬‬

‫الدعم‬ ‫الحكومي‬ ‫للتعاونيات‬ ‫تجاوز ‪%81‬‬ ‫من رساميلها‬

‫توزيع غر متوازن‬ ‫ووفق�ا ً ل�وزارة الش�ؤون‬ ‫ااجتماعي�ة‪ ،‬يب�دو م�ن خريط�ة‬ ‫توزي�ع الجمعي�ات التعاوني�ة أن‬ ‫الغلب�ة ي عدده�ا ه�ي للري�اض‬ ‫بواق�ع ‪ 26‬جمعي�ة‪ ،‬تليه�ا منطقة‬ ‫عس�ر‪ ،‬بواق�ع ‪ 24‬جمعي�ة ‪ ،‬ث�م‬ ‫مكة امكرم�ة والرقي�ة بواقع ‪19‬‬ ‫جمعية ل�كل منهما‪ ،‬لتأتي بعد ذلك‬ ‫حائل بواق�ع ‪ 16‬جمعية‪ ،‬فالقصيم‬ ‫بواق�ع ‪ 12‬جمعية‪ ،‬وم�ن ثم امدينة‬ ‫امن�ورة بنح�و ‪ 11‬جمعي�ة‪ .‬ليصل‬ ‫أدن�ى عدد لها ي الحدود الش�مالية‬ ‫بواق�ع جمعي�ة واح�دة‪ .‬ويبدو أن‬ ‫العم�ل التعاون�ي ي مناط�ق تبوك‬ ‫والباحة والحدود الشمالية والجوف‬ ‫وج�ازان ونجران م�ازال بعيدا ً عن‬ ‫مخيل�ة أهاي تلك امناط�ق‪ ،‬وهو ما‬ ‫يعك�س ي الوق�ت نفس�ه الحاج�ة‬ ‫إى نش�اط غ�ر ع�ادي للتوعي�ة‬ ‫بأهمية تل�ك الجمعي�ات للرفع من‬

‫ا‬ ‫زان‬

‫متع�ددة‪ .‬وامع�روف أن الجمعيات‬ ‫التعاوني�ة كتكتات صغ�رة تقدم‬ ‫خدماته�ا أعضائها‪ ،‬لك�ن تأثرها‬ ‫يمت�د بال�رورة إى امجتمع‪ .‬لكن‬ ‫د‪.‬امحيمي�د ي�رى أن�ه ع�ى الرغم‬ ‫م�ن ذل�ك أن تجرب�ة الجمعي�ات‬ ‫التعاوني�ة ي امملك�ة مح�دودة‬ ‫التطبيق‪ ،‬وتحتاج إى دراسة شاملة‬ ‫لبح�ث إمكانية التوس�ع فيها‪ ،‬بعد‬ ‫استكش�اف العوامل امس�اعدة عى‬ ‫ذلك والوقوف ع�ى العوامل امعيقة‬ ‫للتطبي�ق ي البيئ�ة الس�عودية‪،‬‬ ‫حي�ث يتج�ه العم�ل التعاوني أن‬ ‫يصب�ح أساس�ا ي تطوي�ر وتنمية‬ ‫امجتمع�ات امحلي�ة‪ .‬وا تتوق�ف‬ ‫مس�اعدات الوزارة عى توفر الدعم‬ ‫اإراي للجمعي�ات التعاوني�ة‪ ،‬بل‬ ‫تتبناها بشكل شبه كامل‪ ،‬من خال‬ ‫منظومة من اإعان�ات تتضمن ‪12‬‬ ‫نمط�ا ً بدءا ً م�ن إعانات التأس�يس‬ ‫وم�رروا ً بتوف�ر دع�م لبن�اء امقر‬ ‫وإدارة العم�ل وتش�جيعه ونفقات‬ ‫الدراسات بل وتساعد الجمعية عى‬ ‫تخطي مخاطر تش�غيل امش�اريع‬ ‫التي تديرها تلك الجمعيات‪.‬‬

‫وااقتص�اد بجامع�ة القصي�م‪ ،‬إى‬ ‫التأكي�د ع�ى اأهمية الت�ي تمثلها‬ ‫تل�ك الجمعي�ات التعاوني�ة ي‬ ‫امملك�ة لاقتصاد الس�عودي‪ ،‬رغم‬ ‫محدوديتها‪ .‬حيث يرى أنها حققت‬ ‫عدي�دا ً م�ن الفوائ�د منه�ا‪ ،‬توف�ر‬ ‫مستلزمات اإنتاج الزراعي امختلفة‬ ‫وخدمات اآلي�ات الزراعية‪ ،‬ولعبت‬ ‫دورا ً مهما ً ي دع�م اإنتاج الزراعي‬ ‫بمناط�ق عمل الجمعي�ات وتطوير‬ ‫اأس�اليب الزراعي�ة القديم�ة إى‬ ‫أس�اليب حديثة‪ .‬ويؤكد ي الس�ياق‬ ‫نفسه أنها س�اهمت ي ثبات أسعار‬ ‫الس�لع والخدمات خاصة ي القرى‬ ‫التي أُنشئت فيها جمعيات تعاونية‪،‬‬ ‫ع�اوة ع�ى توف�ر ه�ذه الس�لع‬ ‫والخدمات‪ ،‬وتدري�ب امواطنن عى‬ ‫أعمال اإدارة للمروعات امختلفة‪،‬‬ ‫فضاً عن تأهيلهم ممارسة اأعمال‬ ‫امالية وامحاس�بية‪ ،‬وقيادة اآليات‬ ‫الزراعية وط�رق صيانتها‪ ،‬وخدمة‬ ‫امجتمع وتنميته عن طريق دراس�ة‬ ‫احتياجاته واقراح وسائل توفرها‪.‬‬

‫آلية فاعلة‬ ‫وي هذا الس�ياق‪ ،‬يؤك�د مدير‬ ‫عام إدارة التنمي�ة الزراعيَة بوزارة‬ ‫الزراعة محمد بن إبراهيم الحيدري‬ ‫أهمية الجمعيات التعاونية الزراعية‬ ‫ي امملك�ة‪ ،‬كونه�ا اآلية امناس�بة‬ ‫لتحقيق أه�داف التنمي�ة الزراعية‬ ‫الريفي�ة‪ ،‬ومنها امس�اهمة الفاعلة‬ ‫ي تفعي�ل دور اأف�راد ي امناط�ق‬ ‫الزراعي�ة الريفية م�ن خال تقديم‬ ‫امنفع�ة للمزارع�ن‪ ،‬ول�ذا ف�إن‬ ‫الجمعي�ات التعاوني�ة الزراعي�ة‬ ‫تعمل عى إفادة نس�بة عظمى ممن‬ ‫يعمل�ون ي القط�اع الزراع�ي من‬ ‫خال ما تقدمه أعضائها امزارعن‬ ‫من خدمات مثل توفر مس�تلزمات‬

‫جران‬ ‫ن‬ ‫‪6‬‬

‫أحمد الشميمري‬

‫فضل أبو العينن‬

‫بم�ا ا يناس�ب الدور امأم�ول لتلك‬ ‫الجمعي�ات‪ .‬فبينم�ا ا توج�د ب�ن‬ ‫تل�ك الجمعيات س�وى ‪ 33‬جمعية‪،‬‬ ‫بم�ا يمث�ل نس�بة ‪ %19.4‬فق�ط‬ ‫م�ن إجم�اي الجمعي�ات التعاونية‪،‬‬ ‫ا يوج�د م�ن الجمعي�ات امهني�ة‬ ‫س�وى جمعية واحدة فقط ومقرها‬ ‫الرياض‪ ،‬وجمعية تس�ويقية واحدة‬ ‫وتوجد ي الرقية‪ ،‬وجميعة إسكان‬ ‫واحدة وتوجد ي القصيم‪ ،‬فضاً عن‬ ‫أرب�ع جمعي�ات لصيادي اأس�ماك‬ ‫توجد منه�ا اثنتان ي مك�ة امكرمة‬ ‫وواح�دة ي الرقي�ة وواح�دة ي‬ ‫تبوك‪ .‬أم�ا الجمعيات ااس�تهاكية‬ ‫فا توجد منها سوى ثاث جمعيات‬ ‫فقط‪ ،‬إحداها ي الرياض والثانية ي‬ ‫الرقية واأخرة ي جازان‪ .‬وا تكاد‬ ‫نس�ب تلك الجمعي�ات امتخصصة‬ ‫تذكر‪ .‬ي حن بلغ إجماي الجمعيات‬ ‫متعددة اأغراض نحو ‪ 127‬جمعية‪.‬‬ ‫ويب�دو أن ذلك مما يجع�ل أثر تلك‬ ‫الجمعي�ات محدودا ً وغ�ر ملموس‪.‬‬ ‫والواق�ع أن ال�وزارة كان بإمكانها‬ ‫إع�ادة توجي�ه إعاناته�ا لتش�جع‬ ‫ع�ى تأس�يس مزيد م�ن الجمعيات‬ ‫التعاوني�ة امتخصص�ة‪ ،‬أن وج�ود‬ ‫‪ 33‬جمعي�ة زراعي�ة مقابل جمعية‬ ‫تس�ويق واح�دة‪ ،‬يعن�ي أن هن�اك‬ ‫خلا مؤكدا ي تسويق تلك امنتجات‬ ‫وتحس�ن وضعه�ا ي الس�وق‪ .‬وي‬ ‫الوق�ت نفس�ه‪ ،‬إذا ت�م الركيز عى‬ ‫التوس�ع ي جمعيات اإسكان فربما‬

‫كان له�ا أك�ر اأثر عى ح�ل أزمة‬ ‫اإسكان بشكل أو بآخر‪.‬‬

‫اإنتاج كالبذور واأسمدة وامبيدات‬ ‫وكذل�ك أجهزة الري وتوفر الورش‬ ‫الخاصة بصيان�ة اأجهزة الزراعية‬ ‫الحديثة إضافة إى تحس�ن وتقليل‬ ‫تكاليف الخدم�ات الزراعية وكذلك‬ ‫دورها ي إيجاد قنوات تسويقية يتم‬ ‫من خالها تريف اإنتاج الزراعي‬ ‫بأسعار مناس�بة وهذا ينعكس عى‬ ‫زي�ادة الدخ�ول وتحس�ن اأحوال‬ ‫امعيشية للمزارعن اأعضاء‪.‬‬

‫تبوك‬ ‫‪4‬‬

‫أنواع‬ ‫الجمعيات‬ ‫التعاونية‪:‬‬

‫‪ 12‬إعانة‬ ‫ِ‬ ‫تعزز أداء‬ ‫الجمعيات‬ ‫وتضمن‬ ‫بقاءها‬ ‫وازدهارها‬

‫‪ % 75‬من التعاونيات ا تمارس نشاط ًا متخصص ًا‬

‫الج‬ ‫‪4‬‬

‫خدمة لثلثي السكان‬ ‫وي الس�ياق نفس�ه‪ ،‬يؤك�د‬ ‫الدكتورع�ي ب�ن محم�د امحيميد‪،‬‬ ‫من كلية اإدارة وااقتصاد بجامعة‬ ‫القصي�م‪ ،‬إن الجمعي�ات التعاونية‬ ‫تكتس�ب أهميته�ا م�ن دوره�ا ي‬ ‫تعزيز امش�اركة الشعبية ي التنمية‬ ‫الش�املة‪ ،‬بتحس�ن أوض�اع ذوي‬ ‫الدخ�ول امنخفض�ة وامح�دودة‪،‬‬

‫دعم كبر وتجربة محدودة‬ ‫وبلغ إجماي م�ا أنفقته الدولة‬ ‫ع�ى تلك الجمعي�ات أكثر من ‪213‬‬ ‫ملي�ون ري�ال‪ ،‬من�ذ تأسيس�ها إى‬ ‫الوقت الراه�ن‪ ،‬ي وقت بلغ إجماي‬ ‫رس�اميل تل�ك الجمعي�ات ‪260‬‬ ‫مليون�اً‪ ،‬اأم�ر ال�ذي يعكس حجم‬ ‫الدعم الذي تخصص�ه الدولة لهذه‬ ‫الجمعي�ات‪ .‬وتم�ارس الجمعي�ات‬ ‫التعاونية ي امملكة س�تة نشاطات‬ ‫متخصصة هي النشاطات الزراعية‬ ‫والتسويقية والسمكية والتسويقية‬ ‫وامهني�ة والخدمي�ة‪ ،‬فض�اً ع�ن‬ ‫ن�وع س�ابع يب�ار نش�اطات‬

‫(الرق)‬

‫وف‬

‫تحريك الوعي التعاوني‬ ‫وتول�ت وزارة الش�ؤون‬ ‫ااجتماعي�ة كعهده�ا بامب�ادرات‬ ‫ااجتماعية الكرى مسؤولية تحريك‬ ‫الوع�ي امجتمعي بهذه امؤسس�ات‬ ‫الصغ�رة لتصل ي الوق�ت الراهن‬ ‫إى ‪ 170‬جمعية تعاونية‪ ،‬وهو رقم‬ ‫كفيل ب�أن يجعل لتل�ك الجمعيات‬ ‫ثق�اً ع�ى صعي�د التنمي�ة‪ .‬لك�ن‬ ‫أسئلة كثرة تثور ي ذهن من يتابع‬ ‫أوضاع تلك الجمعي�ات‪ ،‬ومنها عى‬ ‫س�بيل امثال‪ :‬ماذا ا يشعر امجتمع‬ ‫بالدور الذي تلعب�ه تلك الجمعيات‬ ‫بش�كل واض�ح؟ وم�اذا مازال�ت‬ ‫تل�ك الجمعيات بعي�دة عن صدارة‬ ‫النش�اط ااقتص�ادي ااجتماع�ي‪،‬‬ ‫مع تش�تت نش�اطها وابتعاده عن‬ ‫التخص�ص؟ ولعل هذا ما ّ‬ ‫جس�ده‬ ‫الوزير يوس�ف العثيمن ي تريح‬ ‫س�ابق نرته «الرق» تحدث فيه‬ ‫عن رغبة الدولة ي التوس�ع بنشاط‬ ‫تل�ك الجمعي�ات ليش�مل ري�ادة‬ ‫مجاات جدي�دة يحتاجها امجتمع‪،‬‬ ‫كاإس�كان والتموي�ن‪ ،‬والنق�ل‪،‬‬ ‫والصح�ة والتعلي�م‪ ،‬والتدري�ب‪،‬‬ ‫مش�ددا ً عى أن الدولة حريصة عى‬ ‫دع�م ه�ذه الجمعيات وتنش�يطها‬ ‫ع�ى اخت�اف أنواعها وأنش�طتها‬ ‫الزراعي�ة‪ ،‬وااس�تهاكية‪ ،‬وامهنية‪،‬‬ ‫والتسويقية‪ ،‬واأسماك والخدمات‪.‬‬

‫الذين يزيد عددهم عى ثلثي سكان‬ ‫امملك�ة‪ ،‬وفت�ح مج�اات جدي�دة‬ ‫لاس�تثمار أمامهم وامس�اعدة عى‬ ‫القض�اء ع�ى البطال�ة ي امجتمع‪،‬‬ ‫خاص�ة أن متطلب�ات امج�ال‬ ‫التعاوني للق�وة البرية كبرة جدا ً‬ ‫بمعنى أن الطلب عى اأيدي العاملة‬ ‫ا يتوق�ف أن العم�ل التعاون�ي‬ ‫ن�ا ٍم ومتط�ور دائم�ا ً وق�وة العمل‬ ‫في�ه متنوعة ي امؤه�ات والخرات‬ ‫م�ن العمال�ة اليدوي�ة إى امديرين‬ ‫وأعضاء مجالس إدارات‪.‬‬

‫‪11‬‬


‫‪12‬‬

‫رأي‬

‫السعودية‪:‬‬ ‫عاقات ومراحل‬ ‫عبداه بن بجاد العتيبي‬

‫الجمعة ‪ 17‬رمضان ‪1434‬هـ ‪ 26‬يوليو ‪2013‬م العدد (‪ )600‬السنة الثانية‬

‫العاق�ات ب�ن امملك�ة العربي�ة الس�عودية وجماعة‬ ‫ٌ‬ ‫ٌ‬ ‫قديمة تعود ما قبل تأسيس جماعة‬ ‫عاقات‬ ‫اإخوان امسلمن‬ ‫اإخوان امس�لمن ي مر ‪ 1928‬وقد م� ّرت هذه العاقات‬ ‫بمراحل من الصعود والهبوط من ااتفاق وااختاف وصلت‬ ‫ي مراحل معين�ةٍ إعان الجماعة العداء للدولة الس�عودية‪.‬‬ ‫ٍ‬ ‫نق�اط‬ ‫وسأس�تعرض تاري�خ ه�ذه العاق�ات ع�ى ش�كل‬ ‫مخترةٍ‪:‬‬ ‫أواً‪ :‬ما قبل التأسيس‪.‬‬ ‫كانت عاقات الس�عودية جيد ًة بأحمد الس�اعاتي والد‬ ‫ْ‬ ‫قدمت‬ ‫مؤس�س جماعة اإخوان امس�لمن حس�ن البنا‪ ،‬وقد‬ ‫له الدع� َم الكامل خصوصا ً ي إكم�ال وطباعة كتابه «الفتح‬ ‫الرباني» الذي عني فيه برتيب مسند اإمام أحمد بن حنبل‪.‬‬ ‫كم�ا كان من أهم الرجال امخلصن للدولة الس�عودية‬ ‫بمر عام�ان هما‪ :‬اأول هو محمد رش�يد رضا الذي م ّرت‬ ‫وجذب اس�تقرت عى‬ ‫عاقته بالس�عودية بمراحل من ش�د‬ ‫ٍ‬ ‫واء وإخاص تامن للدولة الس�عودية‪ ،‬والثاني محب الدين‬ ‫الخطيب الس�وري الذي اس�تقر ي مر وكان يدير امكتبة‬ ‫الس�لفية‪ ،‬وقد كان هذان العامان حارين بقوة لدى حسن‬

‫البنا الذي كان يكثر من الرداد عليهما‪.‬‬ ‫كذلك كانت الس�عودية تس�تقطب النابهن من طلبة‬ ‫العل�م وامهتم�ن بالعل�وم الرعية للمش�اركة ي إنش�اء‬ ‫مؤسس�ات تعليمية حديثة ي الس�عودية وي هذا الس�ياق‬ ‫التقى حافظ وهبة مستش�ار املك عبدالعزيز بحس�ن البنا‬ ‫بن�اء ع�ى توصية العام�ن الس�ابقن بغرض اس�تقدامه‬ ‫وأسباب بروقراطية لم يتم اأمر‪.‬‬ ‫للتعليم ي السعودية‬ ‫ٍ‬ ‫ليس ل�دي معلومة موثق�ة حول تأثر حس�ن البنا ي‬ ‫تسمية جماعته بحركة «اإخوان» أو «إخوان من طاع الله»‬ ‫ي السعودية‪ ،‬ولكنني ا أستبعد أبدا ً أن يكون قد سمع بها‬ ‫وكانت حار ًة لديه عند اختيار ااسم‪.‬‬ ‫ثانياً‪ :‬ما بعد التأسيس‪.‬‬ ‫وصل حس�ن البنا إى الس�عودية ي زيارته اأوى عام‬ ‫‪ 1936‬أداء فريضة الحج ولقي استقباا ً وحفاو ًة‪ ،‬واستمر‬ ‫يحج كل سنةٍ ويلتقي اأمراء وامسؤولن وعى رأسهم املك‬ ‫عبدالعزيز حتى حجته اأخرة عام ‪ ،1948‬عندما طلب من‬ ‫املك عبدالعزيز أن يؤسس فرعا ً لجماعته ي السعودية فت ّم‬ ‫رفض طلبه وأجابه املك عبدالعزيز إجابته الش�هرة «كلنا‬

‫إخوان وكلنا مسلمون»‪.‬‬ ‫ول�م يلب�ث الخ�اف أن نش�ب ب�ن الطرف�ن فيما‬ ‫يتعل�ق باليم�ن التي دبّر اإخ�وان فيها انقاب�ا ً عى اإمام‬ ‫يحيى حميد الدين ووقفت الس�عودية ضدّه فقام اإخوان‬ ‫بمهاجمة السعودية علنا ً ي جريدتهم «اإخوان امسلمون»‪،‬‬ ‫وكان الع ّراب�ان اإخواني�ان لذل�ك اانقاب هم�ا الفضيل‬ ‫الورتاني وعبدالحكيم عابدين‪.‬‬ ‫بعد قي�ام ما س�مي بث�ورة يوليو وحرك�ة الضباط‬ ‫اأح�رار باانق�اب عى امل�ك فاروق عام ‪ 1952‬حس�بت‬ ‫جماع�ة اإخ�وان ومرش�دها الثان�ي حس�ن الهضيبي أن‬ ‫هذه الث�ورة لهم ويس�تطيعون الس�يطرة عليه�ا وكانت‬ ‫عاقات ٌ‬ ‫ٌ‬ ‫ودية مع الضباط ولكنه�م رعان ما انقلبوا‬ ‫له�م‬ ‫ع�ى الضباط الذي�ن حارب�وا حركتهم حتى وص�ل اأمر‬ ‫بالتنظي�م ال�ري لجماع�ة اإخوان امس�لمن اس�تعادة‬ ‫نش�اطه ي ااغتي�اات ودب�روا محاول�ة اغتي�ال الرئيس‬ ‫جم�ال عبدالنار عام ‪ 1954‬فكان ر ّد عبدالنار عاصفا ً‬ ‫وقويا ً فح� ّل الجماعة وأودع قياداتها‬ ‫السجون وف ّر من استطاع منهم‬ ‫إى الخارج‪.‬‬

‫وقد قام املك سعود بن عبدالعزيز بالتوسط لإخوان‬ ‫عن�د عبدالنار وقد خفف عنهم ش�يئا ً مم�ا كانوا يلقون‪،‬‬ ‫ثم جاء ع�ر املك فيصل حيث كان�ت امرحلة الذهبية ي‬ ‫العاقات بن الطرفن وذلك أس�باب يط�ول تعدادها وقد‬ ‫ذكرتها ي دراس�تي امنشورة بعنوان‪ :‬السعودية واإخوان‪:‬‬ ‫الهجرة والعاقة»‪.‬‬ ‫دخل اإخوان السعودية وتغلغلوا ي كل امجاات‪ ،‬وقد‬ ‫حظي التعليم والتعلي�م العاي وامجال الخري ي البدايات‬ ‫بنصيب اأس�د من ذلك التغلغل‪ ،‬وبث�وا فكرهم وخطابهم‬ ‫اآيديولوجي الذي يخلط الدين بالسياسية‪ ،‬ويجعل للشأن‬ ‫الس�ياي اأولوية عى الشأن العقدي وهو ما أثر عى الحد‬ ‫من انتشار تنظيمهم بن السعودين‪.‬‬ ‫لي�س من ش�كٍ ل�دى الباح�ث أن اإخوان ج�اءوا إى‬ ‫السعودية وأعادوا بناء تنظيمهم اأم عى ترابها‪ ،‬وأكثر من‬ ‫هذا فقد بدأوا بضم بعض السعودين لتنظيمهم اأم وكان‬ ‫أول من قام بذلك هو اإخواني العتيد «منّاع الق ّ‬ ‫طان»‪.‬‬ ‫وع�ى الرغم م�ن كل ما قدمت�ه الس�عودية لإخوان‬ ‫عيش كري ٍم وحيا ٍة آمنةٍ بع�د النكال الناري إا أنهم‬ ‫م�ن ٍ‬ ‫ٌ‬ ‫موقف‬ ‫ل�م يق ّروا بذل�ك الفضل بل ع�ى العكس فلم ي�أت‬ ‫س�ياي أو قائ ٌد لهم إا ويكاد يتهجم عى الس�عودية كلما‬ ‫ٌ‬ ‫واتت�ه الفرصة‪ ،‬من ذل�ك الرعاية الكامل�ة التي حظي بها‬ ‫امرش�د الثالث عمر التلمساني الذي لم يلبث أن تهجّ م عى‬ ‫الس�عودية واتهم املك عبدالعزيز زورا ً وبهتانا ً بتأثره عى‬ ‫قرار حل الجماعة ومقتل مؤسسها‪.‬‬ ‫كان احتال الع�راق للكويت ‪ 1990‬حدثا ً مفصليا ً ي‬ ‫العاقة بن الجهتن‪ ،‬فقد اصطف اإخوان امسلمون بكامل‬ ‫قوتهم مع صدام حسن ضد السعودية ودول الخليج‪ ،‬وهو‬ ‫ً‬ ‫معرفة جدي�د ًة لدى صانع القرار الس�عودي بأن‬ ‫م�ا خلق‬ ‫ه�ذه الجماعة تك ّن العداء للدولة الس�عودية التي آوتها ي‬ ‫وقت الذل وأعانتها ي زمن الخوف‪ ،‬ويكفي ي هذا الس�ياق‬ ‫اس�تحضار التريحات القوية والصارمة لوزير الداخلية‬ ‫الس�عودية السابق اأمر نايف بن عبدالعزيز ‪-‬رحمه الله‪-‬‬

‫التي عر فيها بكل قو ٍة عن عداء هذه الجماعة للسعودية‪.‬‬ ‫ثالث�اً‪:‬امرحل�ةالحالي�ة‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫رغب�ة ي عدم اإطالة فإنني س�أنتقل ريع�ا ما بعد‬ ‫م�ا كان يع�رف بالربيع العربي‪ ،‬وخاص�ة وصول اإخوان‬ ‫امس�لمن إى السلطة ي مر وتونس‪ ،‬فقد كانت سياسات‬ ‫الجماع�ة ي قي�ادة م�ر سياس�يا ً تع�ارض السياس�ة‬ ‫بشكل شبه‬ ‫الس�عودية وذلك بالتحالف مع امحور اإيراني‬ ‫ٍ‬ ‫كامل‪ ،‬وكذلك ي موقفها من اأزمة الس�ورية حيث انحازت‬ ‫ٍ‬ ‫لروس�يا وإيران ض�دا ً للس�عودية ودول الخلي�ج والعرب‬ ‫ٍ‬ ‫تريحات معاديةٍ كثر ٍة ومن ذلك‬ ‫بشكل عا ٍم‪ ،‬وقد أطلقوا‬ ‫تريحات راش�د الغن�وي ي زيارته أمري�كا وحديثه ي‬ ‫«معهدواش�نطن»ش�ديدالعداوةضدالس�عودية‪.‬‬ ‫وبعد إس�قاط حكم اإخوان بم�ر ي ‪ 30‬يونيو من‬ ‫ومراقب أن يدرك بس�هولةٍ‬ ‫متابع‬ ‫العام الجاري يمكن أي‬ ‫ٍ‬ ‫ٍ‬ ‫حجم الخطاب امعادي للس�عودية سواء من منابر اإخوان‬ ‫ي ااعتصام�ات ي «رابع�ة العدوية» وغره�ا أو من خال‬ ‫كلمة ً‬ ‫وسائل التواصل ااجتماعي حيث ا يركون ً‬ ‫سيئة وا‬ ‫عبار ًة شاذة إا رموا بها السعودية مع اأسف الشديد‪.‬‬ ‫وأش�د م�ن الجماع�ة اأم بمر وأخط�ر منها رموز‬ ‫وكوادر اإخوان امسلمن السعودين الذين فقدوا صوابهم‬ ‫بعد س�قوط حك�م جماعته�م ي م�ر فأخ�ذوا يكيلون‬ ‫الش�تائم لبادهم ويعيبون سياستها تجاه مر ويعادون‬ ‫توجهاته�ا وقراراتها بلغةٍ غر مس�بوقةٍ ‪ ،‬وهو أم ٌر ا يخلو‬ ‫من فائد ٍة بحي�ث خرجوا من جحوره�م إى العلن وأصبح‬ ‫واضح�ا ً أن واءهم للجماعة ا يلحقه الش�ك وإن أدى هذا‬ ‫لع�داءوطنه�مودولته�م‪.‬‬ ‫ٌ‬ ‫أخ�راً‪ ،‬فه�ذا اس�تعراض مخت�رٌ وري� ٌع مراحل‬ ‫العاقات بن الس�عودية وجماعة اإخوان امسلمن راعيت‬ ‫في�ه ااختص�ار قدر امس�تطاع حتى ا نثقل ع�ى القارئ‬ ‫الكريم‪.‬‬ ‫* كاتب وباحث في الحركات اإسامية‬

‫امتدادات حركة اإخوان في الخليج‬ ‫س�ؤال ربم�ا يتب�ادر لذه�ن‬ ‫الجمي�ع‪ ،‬مت�ي تأسس�ت ح�ركات‬ ‫اإخوان ي الخليج‪ ،‬ما هي امتداداتها‬ ‫وكيف اس�تطاعت أن تب�ث أفكارها‬ ‫بن أبنائن�ا وتتغلغل ي امؤسس�ات‬ ‫الرسمية‪.‬‬ ‫مل�ف ال�رق ه�ذا اأس�بوع‬ ‫وامت�دادا ً للملفات الس�ابقة نحاول تس�ليط الض�وء عى كيفية‬ ‫دخول حركة اإخوان لدول الخليج عن طريق جمعيات إسامية‬ ‫سواء ي البحرين أو الكويت‪ ،‬بينما انحرت ي السعودية ضمن‬ ‫اندماج اإخوان ي امؤسسات التعليمية التي كانت هدفا ً لهم‪.‬‬ ‫نستعرض اليوم التجربة الس�عودية والبحرينية والكويتية‬ ‫وي اأس�بوع امقب�ل نس�تقرأ تج�ارب أخرى ي دول�ة اإمارات‬ ‫والعراق وتأثرات التنظيم الدوي لإخوان عى دول الخليج‬

‫عرف�ت الكويت مخاطر التش�دد الديني ي مرحلة مبك�رة‪ .‬وكان امجتمع‬ ‫الكويت�ي الصغر‪ ،‬بانته�اء القرن التاس�ع عر ودخول الق�رن العرين‪ ،‬قد‬ ‫بات أكثر ابتعادا ً عن اأراء امتعصبة والتس�لط الديني‪ ،‬وبات أكثر انفتاحاً‪ ،‬مع‬ ‫التجارة والسفر وزيادة دعاة اإصاح لها ودخول الصحف وامجات‪ ..‬إلخ‪.‬‬ ‫كان امرق العربي خال هذه امرحلة يعج باأفكار اإصاحية والنوازع‬ ‫ااس�تقالية والتحررية والبحث عن اأفكار النهضوية وامناهج الحركية التي‬ ‫اعتق�د امثقفون ورج�ال اإصاح أنه�ا كفيلة بالنهوض ببل�دان ومجتمعات‬ ‫العال�م العربي‪ ،‬أس�وة بم�ا جرى ي أماني�ا وإيطاليا وتركيا‪ .‬وهكذا اتس�مت‬ ‫الحركات السياس�ية الثاث‪ ،‬القومية والشيوعية واإسامية‪ ،‬خال هذه الفرة‬ ‫بالتوجهات الش�مولية والرغب�ة العارمة ي اانعتاق من الواق�ع امرير‪ .‬وكان‬ ‫العمل اإسامي عى وجه التحديد قد عرف ي مر وغرها نماذج مختلفة من‬ ‫الشخصيات والقيادات والجمعيات حاول الشيخ حسن البنا‪ ،‬مؤسس ومرشد‬ ‫جماعة اإخوان امسلمن ااستفادة منها‪ ..‬وتجاوزها‪.‬‬ ‫وقد تأسس�ت الجماعة ي مر عام ‪ ،1928‬ورعان ما جرت محاوات‬ ‫إنش�اء فروع وجماع�ات مماثلة لها ي دول عربية أخ�رى‪ ،‬حيث نقل الفكرة‬ ‫طاب هذه الدول ممن كانوا يدرس�ون ي اأزهر‪ ،‬أو إثر زيارة مقر اإخوان ي‬ ‫القاهرة‪ ،‬أو لقاء امرش�د ش�خصيا ً ي الحجاز وموسم الحج‪ ..‬فظهرت جماعة‬ ‫اإخوان ي سوريا والعراق ودول أخرى كالبحرين والكويت‪.‬‬ ‫وقد حظيت جماعة اإخ�وان ي الكويت باهتمام عديد من الباحثن لعل‬ ‫أبرزهم د فاح امديرس‪ ،‬اأس�تاذ ي جامعة الكوي�ت‪ ،‬وصاحب جهود بحثية‬ ‫متعددة ي دراس�ة مختلف التيارات السياس�ية ي الب�اد‪ .‬وي كتابه «جماعة‬ ‫اإخوان امس�لمن ي الكويت» كثر من تفاصي�ل بداية الجماعة ننقل للقارئ‬ ‫أبرزها‪.‬‬ ‫«ي منتصف اأربعينيات ‪ -‬من القرن العرين ‪ -‬تعرف عبدالعزيز العي‬ ‫امط�وع‪ ،‬وهو ينتمي إى عائلة القناع�ات التي تُعد من العائات امعروفة‪ ،‬عى‬ ‫مؤس�س حركة اإخوان امسلمن حس�ن البنا‪ ،‬وذلك أثناء دراسته ي القاهرة‪.‬‬ ‫وي عام ‪ 1947‬اس�تطاع امطوع تأس�يس أول مجموعة لإخوان امسلمن ي‬ ‫الكويت عى شكل ُشعْ بة»‪( .‬ص‪.)12‬‬ ‫وتذك�ر مراجع أخرى أن مؤس�س تنظي�م اإخوان امس�لمن ي العراق‬ ‫الش�يخ محمد محمود الص�واف»‪ ،‬أكد عى صلة بن «جمعية اإرش�اد» التي‬ ‫أسس�ها امطوع ي الكويت عام ‪ 1952‬باس�م «جمعية اإرش�اد اإس�امي»‪،‬‬ ‫وتنظيم اإخوان امس�لمن ي العراق‪ ،‬فيذكر ي كتابة «من س�جل ذكرياتي»‪،‬‬ ‫القاهرة ‪« ،1987‬وبعد أن توس�عت الدعوة ي العراق‪ ،‬امتد عملنا إى الكويت‪.‬‬ ‫وكان أخون�ا عبدالعزي�ز العي امطوع ب�ارك الله فيه من خ�رة وأصدق من‬ ‫اتص�ل بنا واتصلن�ا به‪ ،‬وخرة ش�باب الكويت كانوا من رج�ال الدعوة ومن‬ ‫ش�باب «اإرش�اد»‪ ،‬وكان امس�ؤول ع�ن الدع�وة فيه�ا اأخ عبدالعزيز العي‬ ‫امطوع‪ ،‬وكان عى صلة كبرة بإخوان مر‪ ،‬ومع الشهيد حسن البنا»‪ .‬وعليه‬ ‫يقول الباحث هاش�م الطائي‪« ،‬فإن الحديث عن جمعية اإرشاد اإسامية هو‬ ‫ي الواقع يُقصد به تنظيم اإخوان امس�لمن ي الكويت»‪( .‬التيار اإس�امي ي‬ ‫الخليج العربي‪ ،‬بروت ‪ ،2010‬ص ‪.)143‬‬ ‫واج�ه اإخ�وان ي بداي�ة ظهوره�م ي الكوي�ت خ�ال الخمس�ينيات‬ ‫وانتشارهم بعد امرحلة التأسيسية‪ ،‬بعض الصعوبات الخاصة وكانت العقبة‬ ‫اأوى أن الكويتين كانوا «يش�عرون بيء من التخ�وف تجاه التيار الديني‪،‬‬ ‫وخشيتهم من سيطرته عى حياتهم‪ ،‬خاصة وهم يعلمون ما يقوم به امتدينون‬ ‫ي ال�دول امجاورة‪ .‬ولع�ل كلمة «إخوان» تثر ي نفس�هم الذكري�ات امريرة‬

‫الكويت‪ :‬فشل‬ ‫في المجال‬ ‫العمالي والتجاري‬ ‫الت�ي عاروها عند هجوم «اإخ�وان» الوهابين عى الكويت عام ‪ .1922‬أما‬ ‫العقبة الثانية فتتمثل ي حساس�ية الكويين من عبارة «حزب»‪ .‬وقد أدى ذلك‬ ‫بمؤسس جماعة اإخوان امسلمن ي الكويت إى اقراح إقامة واجهة اجتماعية‬ ‫لعمل اإخوان امس�لمن التنظيمي‪ ،‬فاقرح امطوع عى حس�ن البنا أن تكون‬ ‫التسمية جمعية اإرشاد اإسامي»‪(.‬د‪ .‬امديرس‪ ،‬ص ‪.)12/13‬‬ ‫واصلت الجماعة خال الخمس�ينيات تنظيم نفس�ها‪ ،‬وبدأت تس�تكمل‬ ‫هياكلها ونش�اطها من خال جمعية اإرش�اد‪ ،‬فكان من أقس�ام عملها قسم‬ ‫الطلبة‪ ،‬وقس�م العمال‪ ،‬وقسم التجار‪ ،‬وقسم نر الدعوة واستعانت الجماعة‬ ‫بغر الكويتين واأس�اتذة العرب ومن لجأ من اإخوان امرين والس�ورين‬ ‫واأردني�ن والعراقين إى الكويت‪ .‬واس�تفادت من بعض هؤاء ي نش�اطها‬ ‫الدع�وي والتعليمي ي «مدرس�ة اإرش�اد»‪ ،‬التي تولت تخري�ج بعض كوادر‬ ‫الجماع�ة حي�ث وصل عدد طابه�ا إى ‪ 400‬طالب‪ .‬ورعان ما امتد نش�اط‬ ‫اإخوان إى «امعهد الديني» ثم مدرسة الشويخ الثانوية»‪ ،‬وكانت هذه امدرسة‬ ‫ي الواق�ع «مرحا ً لجميع اأحزاب السياس�ية عى الس�احة الكويتية‪ ،‬فهناك‬ ‫القوميون العرب والبعثيون والش�يوعيون واإخوان امسلمون والتحريريون»‪.‬‬ ‫(امديرس‪ ،‬ص ‪.)17‬‬ ‫ومما يلفت نظر أي باحث ي انطاقة حركة اإخوان امسلمن ي الكويت‬ ‫عدم إثارتهم أي مطالب دستورية أو برمانية‪ ،‬رغم أن مثل هذه امطالب كانت‬ ‫مثارة من قبل تجار الكويت وحركتهم الدستورية وكذلك من حركة القومين‬ ‫العرب‪.‬‬ ‫وكان الس�كوت عن دعم الحياة الدس�تورية والرمانية ظاهرة ملحوظة‬ ‫ي عم�ل وطرح اإخ�وان حتى ي مر‪ ،‬التي كانت تعرف الحياة الدس�تورية‬ ‫والرماني�ة‪ ،‬ب�ل إن مرش�د اإخ�وان نفس�ه كان ب�ن امرش�حن ع�ن دائرة‬ ‫اإس�ماعيلية ع�ام ‪ ،1942‬لكن الحكومة امرية رفض�ت طلبه‪ ،‬فتنازل البنا‬ ‫مقابل تس�امح حكومة النحاس باشا مقابل «أن تكون الدعوة حرة ي مزاولة‬ ‫جميع نش�اطها بالكام�ل‪ ،‬وأن تبذل الحكومة وع�دا ً بالقيام بعمل ضد رب‬ ‫الخمر والدعارة‪ ،‬ووافق النحاس»‪( .‬اإخوان امس�لمون‪ ،‬د ريتش�ارد ميتشل‪،‬‬ ‫ص ‪.)103‬‬ ‫يق�ول إبراهي�م البيومي غانم ي كتابة «الفكر الس�ياي لإمام حس�ن‬ ‫البنا»‪ ،‬القاهرة ‪ ،1992‬إن البنا ي حديثه عن أسباب انحطاط العالم اإسامي‬ ‫ي بعض رس�ائله امعروفة‪ ،‬ركز عى «وصول عنار غر عربية ‪ -‬من الفرس‬ ‫وغره�م ‪ -‬إى الس�لطة»‪ ،‬وذ ّم ت�رف الح�كام وركونهم إى الدع�ة وغرورهم‬

‫خليل علي حيدر‬

‫بس�لطانهم وإهمال النظر ي التط�ور ااجتماعي لأمم»‪ .‬غ�ر أن البنا يقول‬ ‫د‪ .‬البيوم�ي مضيف�اً‪« ،‬لم ّ‬ ‫ين�ص راحة عى اعتبار غياب الش�ورى وانقاب‬ ‫الخاف�ة إى ُم ْلك عَ ضوض‪ ،‬وانتقال الس�لطة بالوراثة‪ ،‬من أس�باب اانحطاط‬ ‫ومظاهر الضعف‪ ،‬إذ كانت تلك اأمور مثارا ً للخافات والفرقة التي طاما ندد‬ ‫بها البنا»‪( .‬ص ‪.)215‬‬ ‫وا شك أن سكوت اإخوان ي أغلب اأحيان عن إثارة القضايا الدستورية‬ ‫والحقوقية والرمانية‪ ،‬بل وكذلك امظالم التي كانت تتعرض لها امرأة العربية‬ ‫وامس�لمة ي معظ�م امجتمع�ات‪ ،‬كانت من اأس�باب التي جعل�ت كثرا ً من‬ ‫اأنظم�ة العربي�ة ترى فيهم «أه�ون الرين وأخف الرري�ن» لدى مقارنة‬ ‫اإخوان ببع�ض اأحزاب اأخرى التي كانت تعادي ه�ذه اأنظمة ي أفكارها‬ ‫وأدبياته�ا ومطالبها ااجتماعية‪ .‬وقد يفر لنا كذلك س�هولة امتداد الجماعة‬ ‫ي البيئة العربية امحافظة‪.‬‬ ‫فش�لت حرك�ة اإخ�وان ي اخ�راق امجال العم�اي والوس�ط التجاري‬ ‫الكويت�ي‪ ،‬بعكس «حركة القومين العرب»‪ ،‬امنافس�ة امهيمنة آنذاك لجماعة‬ ‫اإخوان وخصمها اللدود‪ .‬وحاولت الجماعة ي مر اارتفاع بمستوى الكفاءة‬ ‫ل�دى إخ�وان الكويت فأرس�لوا اثنن من العن�ار اإخواني�ة القيادية وهما‬ ‫«الفضي�ل الورتان�ي» و»نجيب جويفل» إى الكويت‪ ،‬حي�ث عمل ااثنان من‬ ‫خال لجان جمعية اإرش�اد مثل «لجنة الدعوة»‪ ،‬حي�ث فتحت مجلة الدعوة‬ ‫ي الكويت «اإرش�اد»‪ ،‬امجال لنر مقاات «ام�ودودي» و»الندوي»‪ ،‬ومراقب‬ ‫اإخوان السورين «د‪ .‬مصطفى السباعي»‪.‬‬ ‫كان�ت جماعة اإخوان الكويتية ع�ى عاقة وثيقة بالحركة اأم ي مر‪.‬‬ ‫ومع بروز اانقس�امات والتيارات هناك برز ي الكويت كذلك تياران «معتدل»‬ ‫و»متشدد»‪ .‬وكان محور الخاف‪ ،‬اموقف الواجب اتخاذه إزاء اعتقال قيادات‬ ‫اإخ�وان ي مر عام ‪ .1954‬وكان التيار امتش�دد‪ ،‬وتمثله مجموعة التنظيم‬ ‫الطاب�ي بقي�ادة محمد العدس�اني وأحمد الدعي�ج وعبدالرحم�ن العتيقي‪،‬‬ ‫يؤيد اتخاذ موقف واضح م�ن النظام امري‪ ،‬ي حن كانت اأغلبية امعتدلة‬ ‫التي يتزعمه�ا عبدالعزيز امطوع‪ ،‬تؤيد الحياد‪ ،‬حرص�ا ً عى امصالح القائمة‬ ‫ب�ن الكويت ومر‪ .‬وقد أدى هذا اانقس�ام إى عديد م�ن التغيرات‪ ،‬وابتعاد‬ ‫عدد كبر من مؤس�س «جمعية اإرشاد اإس�امي» عن العمل التنظيمي‪ ،‬كما‬ ‫اس�تقال عبدالعزيز العي امطوع نفس�ه م�ن موقعه كمراقب ع�ام للجمعية‬ ‫والجماعة‪ ،‬ليحل محله عبدالرزاق الصالح‪.‬‬ ‫ش�هدت الكويت كالبحري�ن وغرها من دول امنطق�ة الخليجية راعا ً‬

‫تنافس�يا ً ح�ادا ً بن جماعة اإخ�وان وحركة القومين الع�رب‪ ،‬وبخاصة بعد‬ ‫اصطدام اإخوان بالرئيس جمال عبدالنار عام ‪ 1954‬وما بعده‪.‬‬ ‫وع�زز «اإخ�وان» امريون الذين لج�أوا إى الكويت ف�رارا ً من أحكام‬ ‫القض�اء واماحقة‪ ،‬قوة الجماعة وانتش�ار أفكارها‪ ،‬وإن ظلت الجماعة أعجز‬ ‫بكث�ر مقارن�ة بحرك�ة القومين ع�ى صعيد الش�عبية وامكانة السياس�ية‪.‬‬ ‫ومن العوامل التي س�اعدت عى ترذم جمعية اإرش�اد اإس�امي‪ ،‬يقول د‪.‬‬ ‫امديرس‪« ،‬قيام الس�لطات الكويتية بإغاق اأندي�ة الثقافية ومنع الصحافة‬ ‫ع�ام ‪ ،1959‬ع�ى إث�ر الصدام بن ه�ذه الس�لطات والتنظيمات السياس�ية‬ ‫القومي�ة‪ ،‬أثناء احتف�ال اأخرة بالذكرى اأوي لتأس�يس الجمهورية العربية‬ ‫امتحدة‪ ،‬اأمر الذي أدى إى اعتقال زعماء حركة القومين العرب مثل الدكتور‬ ‫أحمد الخطيب والس�يد جاسم القطامي‪ ،‬وكان من بن الجمعيات التي أغلقت‬ ‫«جمعية اإرشاد اإسامي»‪( .‬ص ‪.)23‬‬ ‫ش�هدت جماع�ة اإخوان بداية قوي�ة جديدة مع اس�تقال الكويت عام‬ ‫‪ 1961‬وص�دور قانون الجمعي�ات وبداية الحياة الدس�تورية‪« .‬وي ظل هذا‬ ‫امناخ السياي اجتمع ثاثون شخصا ً من امنتمن إى تنظيم اإخوان امسلمن‬ ‫ي ديوانية الحاج فهد الحمد الخالد‪ ،‬ي ‪ 16‬محرم ‪1383‬ه� اموافق ‪ 8‬حزيران‬ ‫‪ ،1963‬وتباحث�وا ح�ول رورة قيام كيان إس�امي ي الكويت‪ ،‬يحافظ عى‬ ‫اأخ�اق والهوية اإس�امية للش�عب الكويت�ي‪ .‬واتفق الجميع عى تأس�يس‬ ‫جمعية جديدة باس�م «جمعية اإصاح ااجتماعي»‪ ،‬التي أصبح واضحا ً أنها‬ ‫كانت امتدادا ً طبيعيا ً لجمعية اإرش�اد اإس�امية التي تأسس�ت عام ‪.1952‬‬ ‫وانبثقت عن جمعية اإصاح ااجتماع�ي مجموعة من اللجان‪ ،‬أبرزها اللجنة‬ ‫الثقافي�ة التي نرت فكر اإخوان امس�لمن ي امجتم�ع الكويتي‪ ،‬وأصدرت‬ ‫الجمعية مجلة «امجتمع» (التيار اإسامي‪ ،‬الطائي‪ ،‬ص ‪.)148-149‬‬ ‫كان مياد الجماعة الجديد بعد ااس�تقال متزامنا ً مع بداية ما يس�مى‬ ‫بالحرب الب�اردة العربية‪ ،‬والراع بن الث�ورة القومية النارية من جانب‪،‬‬ ‫والتيار اإس�امي وامحافظ امضاد له بقيادة بعض الدول الخليجية‪ .‬وجاءت‬ ‫نكس�ة حزيران ‪ 1967‬ث�م وفاة الرئي�س جمال عبدالنار بع�د ذلك بثاث‬ ‫س�نوات لتزيل عن طريق زحف اإخوان ي مر والكويت‪ ،‬وكل مكان تقريبا ً‬ ‫من العالم العربي‪ ،‬عوائق سياسية وثقافية واجتماعية كثرة‪.‬‬ ‫وش�هدت الكويت ما ب�ن ‪ 1990 - 1970‬انتش�ارا ً واس�عا ً للجماعات‬ ‫اإسامية وازدهارا ً كبرا ً ما س�مي ب�(الجماعة السلفية) ثم جماعات التشيع‬ ‫الس�ياي‪ .‬وقدمت الح�رب اأفغانية ضد الروس‪ ،‬والح�رب العراقية اإيرانية‬ ‫‪ 1980-1988‬أفض�ل الظروف لتجنيد الش�باب وتدريبهم‪ ،‬ولتعبئة امجتمع‬ ‫بمختلف اأفكار الدينية والتوجهات الطائفية وااستقطاب امذهبي‪.‬‬ ‫قدمت الحكومات الخليجية وأثرياؤها خدمات جليلة لصعود الجماعات‬ ‫اإس�امية امختلفة‪ ،‬لدوافع متع�ددة ا يصعب معرفتها‪ .‬وا ش�ك أن هيمنة‬ ‫التي�ار الدين�ي عى الحياة السياس�ية والثقافي�ة وتوجهات الش�باب والعمل‬ ‫الطابي كان عظيم الفائدة‪ ..‬ي اعتقاد بعض امسؤولن! وحتى بعد انكشاف‬ ‫كث�ر من س�لبيات اإخوان مثاً مع غ�زو الكويت وتحريره�ا‪ ،‬ورغم اموقف‬ ‫الريح لبعض أفراد أرة الحكم الكريمة وتحذيرهم من «اختطاف الكويت‬ ‫من قبل اإخوان واإس�امين»‪ ،‬كما فعل وزير اإعام الكويتي اأسبق الراحل‬ ‫الش�يخ سعود النار الصباح‪ ،‬بقي الوضع عى حاله إى ما قبل فرة وجيزة‪،‬‬ ‫وا ندري أا تكون هذه الوقفة‪ ..‬غيمة صيف عابرة!‬ ‫* كاتب وباحث في الحركات اإسامية‬


‫رأي‬

‫التكوين والصدام‬ ‫«امنطق�ة ‪ ،»91‬ه�ي النط�اق الجغ�راي الذي يض�م البحرين‬ ‫بحس�ب التنظيم العامي لإخوان امسلمن‪ .‬وتعتر البحرين واحدة‬ ‫من الدول امبكرة ي التعرف عى الحركة التي أنش�أها حس�ن البنا‬ ‫ي م�ر وأول دولة خليجية تتعاطى مع الفكر اإخواني‪ .‬إذ تتواتر‬ ‫امعلومات التي يوردها الدارس�ون للحركة أن الش�يخ عبدالرحمن‬ ‫الجودر هو أول بحريني (وربما خليجي) يلتقي بامؤس�س حس�ن‬ ‫البنا‪ ،‬عندما كان ي بعثة دراس�ية إى مر‪.‬‬ ‫ل�م تكد الجماعة تنهي الس�نوات العر اأوى عى تأسيس�ها؛‬ ‫حت�ى واجهت أول ااختب�ارات الجادة ي الع�ام ‪ ،1954‬حيث كان‬ ‫امد القومي ي أوجه‪ ،‬وكان الش�ارع البحريني ‪ -‬وامح ّرقي عى وجه‬ ‫الخص�وص – ناريا ً إى درجة كب�رة‪ .‬ومع ذلك لم يكن هناك من‬ ‫تناف�ر بينه وبن الجس�م اإخوان�ي الصغر الوج�ود‪ ،‬حتى وقوع‬ ‫ما عُ رف ب� «حادثة امنش�يّة» التي اس�تهدف فيه�ا الرئيس جمال‬ ‫عبدالن�ار‪ ،‬فوقع�ت القطيعة الك�رى بينه وبن اإخ�وان‪ ،‬وأدت‬ ‫الحادث�ة إى اعتقال جملة من قي�ادات وجماعة عظيمة من عنار‬ ‫اإخوان ي مر‪.‬‬ ‫م�ا إن انتصف عق�د الس�بعينيات‪ ،‬حتى بدأت الس�احة تتهيأ‬ ‫بالنس�بة لإخ�وان امس�لمن انطاقة أكر م�ن الس�ابق‪ ،‬إذ ازداد‬ ‫اهتم�ام الناس عموم�ا ً بالتدين‪ ،‬وبدأت اأرطة امس�موعة والكتب‬ ‫الديني�ة الرخيصة الثمن‪ ،‬وامجانية أحيان�ا ً تأتي تباعا ً من الخارج‪،‬‬ ‫وأث�رت الوف�رة امالية التي تأت�ت بعد ارتفاع أس�عار النفط نتيجة‬ ‫للحظ�ر عى التصدير ي حرب أكتوبر ‪ .1973‬لقد قلبت هذه الوفرة‬ ‫الحياة ي امنطقة رأسا ً عى عقب‪ ،‬ووفرت رفاها ً للشعوب لم تعرفها‬ ‫امنطق�ة م�ن قبل‪ .‬وهذا م�ا خفف – نس�بيا ً – انج�ذاب الجماهر‬ ‫للجوانب السياس�ية والحركية عما كانت عليه قب�اً‪ .‬وهذا أيضا ً ما‬ ‫ص�بّ أمواا ً هائلة ي حِ ج�ر الجمعيات اإس�امية لأعمال الخرية‬ ‫واإغاثي�ة‪ ،‬مما جعل جمعية اإصاح ق�ادرة أكثر من أي وقت عى‬ ‫التحرك ي اأوساط الشعبية‪.‬‬ ‫تس�اوق ذلك مع اتفاقات وُقعت بن ال�دول النفطية الخليجية‬ ‫وم�ر التي خرج�ت لتوها من ح�رب أكتوبر‪ ،‬وذل�ك بفتح أبواب‬ ‫أوسع لتوظيف امعلمن – أساسا ً ‪ -‬ي هذه الدول‪ ،‬لإيفاء بحاجاتها‬ ‫التي تنامت مع تنامي مداخيلها النفطية ونهضتها إنش�اء امدارس‬ ‫وامعاه�د وغره�ا‪ ،‬فج�اء – من ضمن م�ن ج�اء إى امنطقة ‪ -‬من‬ ‫يحمل�ون فك�را ً دينيا ً إخواني�اً‪ ،‬فتعززت ق�وة التيار ع�ى أكثر من‬ ‫صعي�د وأكث�ر من عام�ل‪ .‬إضاف�ة إى ذلك دخول ع�دد من وجوه‬

‫الدولة المذهبية‬ ‫ُتع ِبد طريق‬ ‫الدولة اليهودية‬

‫البحرين‪ :‬العيش‬ ‫بعد السبعين‬ ‫امجتم�ع وتجاره ي هذا النادي مع وجود ع�دد من اأرة الحاكمة‬ ‫فيه‪ ،‬وتعزز تماس�ك الجماعة بامصاهرة التي حدثت فشدّت أوار‬ ‫ولحمة التنظيم‪.‬‬ ‫يمكن وصف العقد الثام�ن من القرن العرين بعقد اانبعاث‬ ‫الحقيق�ي للح�ركات الديني�ة بش�كل ع�ام‪ ،‬ومنها حرك�ة اإخوان‬ ‫امسلمن‪ ،‬وذلك للوفرة امالية كما أسلفنا‪ ،‬ولوقوع حادثن مفصلين‬ ‫ي نهاية العقد الس�ابع‪ ،‬أي ي الع�ام ‪ ،1979‬أثرا – وا يزاان – ي‬ ‫وجدان الشباب امنتمي أيديولوجيا للتنظيمات اإسامية‪.‬‬ ‫الح�دث اأول كان انتصار الثورة اإس�امية ي إيران ي فراير‬ ‫‪ ،1979‬اأم�ر ال�ذي أحيا آم�اا ً عراضا ً عند اإس�امين جميعا ً (ي‬ ‫بداية اأمر قبل أن تتحول إى حلم ش�يعي خالص) بأنه من اممكن‬ ‫أن تتكون دولة إسامية بامفاهيم النقية التي يطمحون إليها‪ ،‬حتى‬ ‫ولو كان حكامها قباً من أقرب امقربن إى القطب اأمريكي‪.‬‬ ‫أما الحدث الثاني الذي ش�كل محورا ً ي غاية اأهمية للمنتمن‬ ‫أيديولوجي�ا ً إى التنظيم�ات اإس�امية ه�و الغ�زو الس�وفييتي‬ ‫أفغانستان (ديسمر ‪ .)1979‬فوجدت فيه الفصائل السنية البديل‬ ‫اموفق اس�تنهاض الحماسة الس�نية ي مقابل ما حدث ي إيران‪ .‬إذ‬ ‫تقاطر كثر من العرب والخليجين عى «س�احة الجهاد» اأفغانية‪،‬‬ ‫وتدفق�ت أموا ٌل ا تحى لنرة امجاهدي�ن اأفغان‪ .‬وباتت الكتب‬ ‫واأرطة امس�جلة وامحارات واأس�واق الخرية ونداءات جمع‬ ‫الترع�ات كلها تذهب إى هناك وتأت�ي أيضا ً بكثر من اأخبار التي‬ ‫تع�د بقرب الن�ر‪ ،‬وباانتصارات التي يحققه�ا امجاهدون ي كل‬ ‫ميدان‪ ،‬و»الكرامات» التي ينالها امجاهدون والشهداء‪.‬‬ ‫اقت�ر الرابط بن البحرينين من اإخوان وما يجري ي البؤر‬ ‫اإس�امية الس�اخنة عى التأييد القلبي واللفظ�ي‪ ،‬وجمع الترعات‬ ‫امالية والعينية‪ ،‬وربما دعا الحماس واإيمان بعض شباب التيار إى‬ ‫االتحاق بالعمل الجهادي ي بعض امناطق؛ إا أن ذلك لم يكن نهج‬ ‫التيار ي النرة‪ ،‬وإن كان يجد التعاطف وامباركة‪.‬‬ ‫وم�ع كل ه�ذا الحم�اس الذي أب�داه اإخ�وان تج�اه القضايا‬ ‫الخارجي�ة؛ فإنهم – كما س�بقت اإش�ارة – لم يكون�وا من الذين‬ ‫يدع�ون إى تغير صيغة الحكم هنا‪ .‬بل يدع�ون إى التناصح معه‪،‬‬ ‫وأس�لمة امجتمع بش�كل تدريجي‪ ،‬آخذين بسياسة الخطوة خطوة‬ ‫والنفس الطويل والصر‪ .‬وإن كان من كاس�يكيات انضمام «اأخ»‬ ‫الجدي�د‪ ،‬أو التعل�ق باأفكار الت�ي يؤمن بها التي�ار‪ ،‬تبدأ عادة من‬ ‫بعض مؤلفات س�يد قطب‪ ،‬من مث�ل «عامات عى الطريق»‪ ،‬و«من‬ ‫هنا نبدأ»‪ ،‬و«ي ظال القرآن»‪ .‬وي عدد من مؤلفات سيد قطب ثورة‬ ‫ونقمة أسستها سنوات السجن التي اختتمت بشنقه‪.‬‬ ‫ولعل واحدا ً من وج�وه امغايرة وااختاف بن الفرع واأصل‪،‬‬ ‫ب�ن إخوان البحرين وإخوان مر ي الجس�م اإخواني الواحد‪ ،‬هو‬ ‫ش�عار إخوان م�ر (اأصل) القائ�م عى س�يفن يتقاطعان فوق‬ ‫مصح�ف‪ ،‬وكتب�ت تحته «وأع�دوا»‪ .‬فيما اتخ�ذت جمعية اإصاح‬ ‫ش�عارا ً مس�توحى من القرآن الكريم أيضاً‪ ،‬ولكن بداات ا تخفى‬ ‫تي بالنهج الذي تس�ر عليه الجمعية وهو {إن أريد إا اإصاح ما‬ ‫استطعت} (هود – ‪.)88‬‬ ‫وبن الش�عارين هن�اك قراءات للمغ�زى والتوجه والهدف من‬ ‫تكوين الكيانن‪ .‬حتى أن جمعية اإصاح اليوم كان اسمها ي إحدى‬

‫غسان الشهابي‬

‫امراحل امبكرة «ن�ادي اإصاح الخليفي»‪ ،‬ي الفرة ما بن العامن‬ ‫‪ 1944‬و‪ ،1946‬نس�بة آل خليف�ة‪ ،‬ربما لكون ع�دد من البارزين‬ ‫فيه�ا من العائلة الحاكمة‪ ،‬وهذا م�ا يعطي دالة عى قرب توجهات‬ ‫النادي من دوائر الحكم‪.‬‬ ‫امتل�ك تيار اإخوان امس�لمن ي البحرين أم�واا ً جيدة مكنته‬ ‫م�ن البدء ي افتتاح فروع له ليخرج من دائ�رة امحرق‪ ،‬إى الدوائر‬ ‫الت�ي يش�عر أن عليه أن يوجد فيها‪ ،‬ويب�دأ العمل من خالها حتى‬ ‫ا تك�ون حركت�ه مناطقية‪ ،‬بل ش�املة الباد بأره�ا‪ .‬فإى جانب‬ ‫امركز الرئي�س لجمعية اإصاح ي امحرق‪ ،‬تش�كلت ‪ -‬حتى اليوم‬ ‫ س�تة فروع أخرى ي امتداد جغراي يغطي امناطق ذات الغالبية‬‫الس�نية‪ .‬وذلك وسط منافسة سنّية من قبل مجموعة من اإسامين‬ ‫ يتس�مّ ى أعضاؤه�ا ب� «اأزهري�ن» ‪ -‬ولها خط فكري إس�امي‬‫ولكنه ليس إخوانياً‪ ،‬فأنشئت «الجمعية اإسامية» ي ‪ .1979‬إا أما‬ ‫الجمعية اأخرى التي نشأت ي الفرة نفسها‪ ،‬وصارت منافسا ً قويا ً‬ ‫فكانت «جمعية الربية اإس�امية» الس�لفية التي استقطبت العرق‬ ‫العربي من اإثنيات البحرينية الس�نية‪ ،‬واس�تطاعت هذه الجمعية‬ ‫أن تنمو برعة فائقة‪.‬‬ ‫رغبة من التيار ي تش�كيل الفكر اإس�امي ي غضاضته‪ ،‬فقد‬ ‫اتج�ه تركيز أف�راد الجمعية عى الوج�ود بكثاف�ة ي مواقع وزارة‬ ‫الربي�ة والتعليم ي الجانب�ن اإداري والتعليمي «وقد اس�تطاعت‬ ‫جماع�ة اإخوان ي حاات كثرة ي الخليج‪ ،‬ي الس�ابق كما هو اآن‪،‬‬ ‫أن تتغلغ�ل داخل اأنظم�ة التعليمية‪ .‬وي هذا اأم�ر ا تعتر حالة‬ ‫إخ�وان البحري�ن أم�را ً جديداً‪ ،‬بل ه�و أمر متفق علي�ه بن إخوان‬ ‫منطق�ة الخليج العرب�ي عموماً‪ ،‬لبناء اللبنات اأساس�ية للمجتمع‪،‬‬ ‫فاأم�ر نفس�ه ياحظ عى إخ�وان الكويت لجه�ة تمركزهم ي هذه‬ ‫الوزارة‪.‬‬ ‫وهناك سعي حثيث من قبل التيار لنيل امناصب اأرفع ي عدد‬ ‫من امؤسس�ات‪ ،‬والتعليمية منها ي اأساس‪ ،‬وا يخفي البعض هذه‬ ‫اأغ�راض‪ ،‬إذ إنه عندما حدثت مواجهة بن بعضهم وإحدى جهات‬ ‫التعليم العاي التي لم يس�يطروا عليها تماماً‪ ،‬إذ قال قيادي بارز ي‬ ‫الحركة مسؤول تلك امؤسسة «ما عملنا هنا مدة ‪ 25‬عاما ً إا من أجل‬ ‫الوصول إى موقعك»‪.‬‬ ‫فجماع�ة كاإخ�وان امس�لمن ي البحرين لم تط�رح يوما ً أي‬ ‫مؤر صدام مع الس�لطة‪ ،‬أو موقف فيه إشارة إى تنازع ي الرؤى‪.‬‬ ‫هذا م�ع أن أيا ً م�ن الحركات اإس�امية امؤدلجة ا تنفي س�عيها‬ ‫الحثيث إنش�اء دولة إس�امية‪ ،‬أو أس�لمة القوانن بق�در اإمكان‪.‬‬ ‫ولكن ه�ذه امعارضة لها روط كما يق�ول النائب اإخواني نار‬ ‫الفضالة «معارضة عى أساس الرشد والحكمة (معارضة راشدة)‪،‬‬ ‫ا معارضة إثارة الفتنة والذهاب نحو التصادم الذي ا ينفع أحداً»‪.‬‬ ‫قب�ل العام ‪ ،2001‬ل�م تكن هن�اك نيات إخواني�ة واضحة ي‬ ‫ااهتمام بالتعاطي ي السياس�ة امحلية‪ ،‬وكانت هناك تجربة فريدة‬ ‫عى مس�توى اإخوان‪/‬الحركة‪ .‬وذلك حينما خاض امؤسس الشيخ‬ ‫عبدالرحم�ن الج�ودر اانتخابات الرمانية ي العام ‪ ،1973‬ففش�ل‬ ‫فش�اً ذريعا ً ولم يحصل إا عى ‪ 73‬صوت�اً‪ ،‬وي هذا دالة واضحة‬ ‫عى ما كان لدى اإخوان ي تلك الفرة من شعبية متدنية‪.‬‬ ‫ولكن ي العام ‪ ،2000‬ش�كل ملك البحرين (اأمر آنذاك) لجنة‬

‫رضي الموسوي‬ ‫‪almosawi@alsharq.net.sa‬‬

‫ي وغ�ى الح�روب الداخلي�ة وااس�تقطابات‬ ‫والتجاذبات‪ ،‬يطل مروع الكيان الصهيوني وحلمه‬ ‫ي اع�راف دوي ليهودي�ة الكي�ان ليق�دم مس�وغا ً‬ ‫قانوني�ا ً وسياس�يا ً للقيام بخطوة ظ�ل ينتظرها منذ‬ ‫عام ‪ ،1948‬عندما تأسس�ت دولة الكيان عى أراي‬ ‫‪ 1948‬ي فلس�طن‪ ،‬لتعقبها ي عام ‪ 1967‬باحتال‬ ‫وأراض عربية أخرى ي سيناء‬ ‫ما تبقى من فلس�طن‬ ‫ٍ‬ ‫امري�ة والجوان الس�ورية واقتطاع ق�رى لبنانية‪.‬‬ ‫لك�ن الكي�ان الصهيوني اليوم ي أكث�ر حااته تجليا ً‬ ‫بس�بب ااحراب الداخي ي عديد م�ن بلدان امنطقة‪،‬‬ ‫وخصوصا ً الوضع امردي ي سوريا‪ ،‬والتسخن الذي‬ ‫يج�ري اإعداد له ي لبنان امحتقن أصاً‪ ،‬وحالة عدم‬ ‫ااس�تقرار الذي تعاني منه م�ر وليبيا وإى ح ٍد ما‬

‫تونس واليمن‪.‬‬ ‫تش�جع النظرة امتش�ائمة هذه‪ ،‬طبيع�ة النظم‬ ‫التي جاءت إثر الربيع العربي والثورات التي شهدتها‬ ‫تونس وم�ر وليبيا واليم�ن‪ ،‬واأح�داث الدامية ي‬ ‫س�وريا التي يبدو أنها مرش�حة لاس�تمرار لتدمر‬ ‫ما تبق�ى من س�وريا‪ْ ،‬‬ ‫إن عى صعيد البن�ى التحتية‬ ‫واممتل�كات العام�ة والخاصة‪ ،‬أو ع�ى صعيد تدمر‬ ‫النسيج امجتمعي وبث الحقد والكراهية بسفك مزيد‬ ‫من دماء الس�ورين الذين ا يعرفون ماذا يتم قتلهم‬ ‫بدم بارد‪ .‬بينما تزداد الش�عوب العربية فقرا ً وجهاً‬ ‫وبطالة ومرض�اً‪ ،‬رغم ما تنعم به امنطقة من خرات‬ ‫وثروات طبيعية تُحس�د عليها‪.‬‬ ‫دولة الكيان تراقب امش�هد العبثي الدموي الذي‬

‫س�تفرزه اأوض�اع ي امنطقة‪ .‬ربما أصيبت بنكس�ة‬ ‫ك�رى مع ب�روز نجم حرك�ة تمرد ي م�ر وإبعاد‬ ‫اإخوان امسلمن عن السلطة‪ ،‬مما وجّ ه ربة قاصمة‬ ‫إى م�روع يق�وم عى أس�اس حكم امرش�د‪ ،‬حيث‬ ‫اس�تنفرت قوى اإخوان ي كل امنطقة لدعم اإس�ام‬ ‫الس�ياي ي ش�قه اإخواني‪ ،‬مدعوما ً بالدولة الركية‬ ‫التي كش�فت ي اآونة اأخرة عن عمق انتمائها لفكر‬ ‫اإخوان امس�لمن‪ ،‬يدعم هذا القول أن رئيس الوزراء‬ ‫رجب طيب أردوغان لم يتوقف عن إرس�ال خطابات‬ ‫التأيي�د لنظرائ�ه ي مر‪ ،‬رغم إدراك�ه أن مثل هذه‬ ‫التريح�ات تصن�ف ي خان�ة التدخل ي الش�ؤون‬ ‫الداخلي�ة للدول‪ .‬أنق�رة اليوم تس�تضيف عديدا ً من‬ ‫امؤتمرات التي ينظمها اإخوان لرتيب أوضاعهم إثر‬

‫* كاتب وباحث في الحركات اإسامية‪ ،‬من البحرين‪.‬‬

‫ربة مر‪ .‬وعى أرضية أنه جاء للسلطة ليبقى فيها‬ ‫ويطوع اآلي�ات الديمقراطية لتبقي�ه إى أبد اآبدين‬ ‫فلم تكن مستغربة التريحات التي تناقلتها وكاات‬ ‫اأنباء عن حزب النهضة ي تونس (إخوان مسلمون)‬ ‫ي تعلي�ق قيادات�ه ع�ى ع�زم امعارض�ة التونس�ية‬ ‫تك�رار تجربة حرك�ة تمرد ي م�ر‪ .‬فالنهضة ترى‬ ‫أن الحك�م جاء بعد طول انتظار وتضحيات جس�ام‬ ‫أدخلت عنارهم وأنصارهم ي الس�جون وتع ّرضوا‬ ‫لإبع�اد من الباد وأُخضع�وا للتعذيب والقتل خارج‬ ‫القانون‪ .‬ورغم أن جزءا ً من هذا اادعاء صحيح إا أن‬ ‫الصحيح أيضا ً هو أن الش�عب التوني بأطيافه كافة‬ ‫ق�د تع ّرض وطوال عقود من الزمن لنفس اانتهاكات‬ ‫الت�ي تع ّرضت لها عنار النهضة‪ ،‬وا يحق أي أحد‬ ‫كان ي أي بل�د أن يصادر عم�ن اآخرين حقوقهم ي‬ ‫الراكة السياسية وامنافسة للوصول إى سدة الحكم‬ ‫احتكام�ا ً لصن�دوق ااق�راع والعمل الس�لمي ونبذ‬ ‫العنف بأشكاله ومصادره كافة‪.‬‬ ‫ولعل هذه امعطيات هي الت�ي تعبّد الطريق إى‬ ‫دولة الفرقة الناجية‪ ،‬التي تقود إى مصادرة حق اآخر‬ ‫بل وتشطبه من امعادلة السياسية وااجتماعية‪ ،‬وإن‬ ‫كان ذلك عى حساب وحدة الوطن ونسيجه امجتمعي‬ ‫وحقه ي التعددية السياس�ية واإثنية والعرقية دون‬ ‫ُ‬ ‫وتعس�ف‪ .‬فدولة الفرقة الناجية التي تسعى‬ ‫طغيان‬ ‫جماع�ات اإخوان وتنظيمها ال�دوي إى تعميمها عى‬ ‫امنطقة هي التي تؤسس وتعبّد طريق الدولة اليهودية‬ ‫ي فلس�طن‪ ،‬وتعطي صكوك براءة ما يقوم به جيش‬ ‫ااحتال م�ن عمليات هدم وتريد واقتاع للش�جر‬

‫والحج�ر والب�ر ي اأراي الفلس�طينية امحتل�ة‪،‬‬ ‫ليس ي أراي الثمانية اأربعن فحس�ب‪ ،‬بل أيضا ً ي‬ ‫أراي السبعة والستن التي تتعرض لقضم متواصل‬ ‫بفع�ل ج�دار الفصل العن�ري الذي تش�يده دولة‬ ‫ااحت�ال عى اأراي الفلس�طينية وتزيد من س�عة‬ ‫امس�توطنات وجغرافيتها وتحول الكروم والبساتن‬ ‫مب�ان تس�تقبل فيها امهاجرين اليهود من ش�تى‬ ‫إى‬ ‫ٍ‬ ‫بقاع اأرض عى حس�اب الش�عب الفلسطيني‪ .‬أما ي‬ ‫أراي الثمانية اأربعن فإن الوضع يبدو أكثر سوءاً‪،‬‬ ‫حيث بدأ الكيان بعمليات الرانسفر ي منطقة النقب‬ ‫كجرعة زائدة عن العمليات الروتينية التي يمارس�ها‬ ‫ضد عرب فلسطن التاريخية منذ إنشاء الكيان‪.‬‬ ‫وحي�ث إن التضامن العرب�ي ي أضعف حااته‪،‬‬ ‫والقضية الفلس�طينية ي ذي�ل ااهتمامات‪ ،‬فقد وجد‬ ‫الصهاينة واإدارة اأمريكية أن الوقت قد حان انتزاع‬ ‫مزي�د من التن�ازات م�ن الجانب الفلس�طيني الذي‬ ‫يعاني من تش ٍ‬ ‫ظ وانقس�امات بسبب الخاف الدامي‬ ‫بن حركتَ ْي فتح وحماس‪ ،‬وسعي الحركتن لتهميش‬ ‫الق�وى والفصائ�ل الوطنية اأخ�رى‪ .‬واأخرة تدفع‬ ‫ثمن هذا اانقس�ام بش�كل مضاع�ف ي الوقت الذي‬ ‫تس�عى الحركتان لتحالفات خارجي�ة ضد بعضهما‬ ‫بعضاً‪ .‬وه�ذا عنر آخ�ر لتقزيم القضي�ة امركزية‬ ‫وتحويلها إى عراك داخي عى السلطة بدا ً من تعميق‬ ‫فعلها ي تحرير اأرض واإنسان من رجس ااحتال‪.‬‬ ‫إن دولة الفرقة الناجية ي هيكلتها ونظرتها لإنسان‬ ‫ا تختل�ف البتة عن الدول�ة اليهودية‪ ..‬كلتاهما تنظر‬ ‫إى اآخر عى أنه ا يء‪.‬‬

‫الجمعة ‪ 17‬رمضان ‪1434‬هـ ‪ 26‬يوليو ‪2013‬م العدد (‪ )600‬السنة الثانية‬

‫ا يمك�ن الجزم ي اآن الذي تتم في�ه كتابة هذا اموضوع‪ ،‬عن‬ ‫الح�ال الذي يعيش�ه اإخ�وان امس�لمون ي البحرين بع�د تحوات‬ ‫صع�ود التيار اإس�امي ي العالم العربي تحدي�دا ً بقيادة اإخوان‬ ‫امس�لمن امدعوم من بعض اأنظمة الخليجي�ة‪ ،‬وامحارب من قبل‬ ‫بع�ض اأنظمة الخليجي�ة اأخرى‪ ،‬وذلك بعد التجربتن التونس�ية‬ ‫وامرية‪ ،‬وخصوصا ً اأخرة بعد ما حدث من عزل الرئيس امري‬ ‫محمد مري‪ ،‬حيث إن مر تعتر امرجعية اإخوانية العليا للتنظيم‬ ‫ي جميع البلدان‪ .‬إضافة إى التجربة اإماراتية الس�اخنة ي مواجهة‬ ‫التنظيم ليس ي حدود القطر وحده‪ ،‬بل وتعدّيه إى مناوشة التنظيم‬ ‫اأم‪.‬‬ ‫فخ�ال الس�نوات اأخرة‪ ،‬انكف�أ جمع من الدارس�ن لتحليل‬ ‫وتفكيك التيار اإسامي بشكل عام‪ ،‬والتيار السني تحديداً‪ ،‬وبشكل‬ ‫أكثر تحدي�دا ً جماعة اإخوان امس�لمن بوصفها أكث�ر تنظيما ً من‬ ‫غره�ا من الجماعات‪ ،‬وتتميز بإطار فكري أكثر تماس�كاً‪ ،‬وهرمية‬ ‫تنظيمية تربط التنظيم ي أكثر من دولة‪.‬‬ ‫فبعد أن عاش�ت جمعي�ة اإصاح (الجهة الت�ي تضم امنتمن‬ ‫لتيار اإخوان امس�لمن) بعضا ً من مظاه�ر تجليات قوتها وتمثلها‬ ‫الواضح عى الس�احة السياس�ية والتنظيمي�ة‪ ،‬أو «الفرة الذهبية»‬ ‫بحس�ب وصف أحد قيادييها‪ ،‬صار من امه�م أن تراجع تكتيكاتها‬ ‫السياس�ية ي بلد مثل البحرين خصوص�ا ً مع التحوات التي طرأت‬ ‫بعد الربيع العربي‪ ،‬إذ إن جماهر واسعة النطاق اليوم تقوم بمهمة‬ ‫امراجعة للتيار اإسامي عى امتداد الوطن العربي‪.‬‬

‫لصياغ�ة ميث�اق للب�اد تنطلق من خال�ه العملية السياس�ية وما‬ ‫اصطلح عليه محليا ً «امروع اإصاحي»‪ ،‬وكان من بن امشاركن‬ ‫الستة واأربعن ي صياغة اميثاق الشيخ عيى بن محمد آل خليفة‪،‬‬ ‫الذي اس�تثمر خرته السياس�ية والقانونية ي امناقش�ات‪ ،‬مضفيا ً‬ ‫عليها البعد اإس�امي ي كثر من امفاصل والتعليقات‪ ،‬ما أمكن‪ .‬ي‬ ‫تلك الفرة‪ ،‬وأول مرة‪ ،‬طرحت جمعية اإصاح ميثاقا ً موازياً‪ّ ،‬‬ ‫يبن‬ ‫رؤيتها من القضايا السياسية والوطنية بشكل عام‪.‬‬ ‫وم�ن هن�ا‪ ،‬انطلق القط�ار الس�ياي لإخوان امس�لمن‪ ،‬كما‬ ‫فعل غرهم‪ .‬فتم تأس�يس ذراع س�ياي تحت اس�م «امنر الوطني‬ ‫اإس�امي»‪ .‬ل�م تكن ل�دى أعضاء جمعي�ة «امنر» أي�ة خرة عمل‬ ‫س�ياي س�ابق‪ .‬وغالبا ً ما يتهمهم خصومهم السياسيون بالضعف‬ ‫التنظيمي وقلة الخرة السياسية‪ .‬ولكن لو فككنا هذا القول لوجدنا‬ ‫أن الخصوم أنفس�هم كانت لهم خ�رة «امعارضة» والعمل الري‪،‬‬ ‫وليس العمل الس�ياي ي التعاطي مع القوانن واأنظمة وتش�كيل‬ ‫تحالف�ات وقوى ضغط مجتمعية وغرها م�ن اأدوات التي لم تكن‬ ‫متاح�ة ي الف�رة الس�ابقة ي البحرين‪ .‬وق�د أثار الخص�وم كثرا ً‬ ‫م�ن اأقاويل بوج�ود صفقات لحصول «امنر» عى مكاس�ب ذاتية‬ ‫ودعم رس�مي تتلقاه قبيل اانتخابات لعدم تمكن القوى الش�يعية‬ ‫امعارضة والتيارات الليرالية من الفوز ي اانتخابات‪.‬‬ ‫تمكن�ت الجمعية السياس�ية م�ن الفوز بس�بعة مقاعد نيابية‬ ‫ي انتخاب�ات ‪ 2002‬ومثلها ي ‪ 2006‬من ضم�ن ‪ 40‬مقعداً‪ ،‬وذلك‬ ‫ي أكثر من محافظة فيها غالبية س�نية مطلقة أو نس�بية‪ ،‬فركزت‬ ‫مقاع�د الكتل�ة ي الدورين التريعي�ن اأول والثان�ي ي امحرق‪،‬‬ ‫القضيبي�ة والح�ورة‪ ،‬الرفاع الرقي‪ ،‬ومدينة عي�ى ومدينة حمد‪.‬‬ ‫وكما هو الوضع بالنسبة للتيار السلفي‪ .‬يُتهم تيار اإخوان امسلمن‬ ‫باس�تثمار الجانب الخري الذي تج�ذّر عى مدى العقود‪ ،‬ي الخيار‬ ‫اانتخاب�ي‪ .‬ويقس�و مناوئو «امن�ر» ي القول إن ه�ذا الحجم من‬ ‫اأص�وات امتحصل عليها لم ِ‬ ‫يأت إا من خ�ال أكياس اأرز‪ ،‬وعلب‬ ‫امس�اعدات و»خياش» امعونات‪ .‬ولكن هذا العدد من النواب تراجع‬ ‫كثرا ً ي انتخابات ‪.2010‬‬ ‫من الواضح أن كا من جمعيتي «امنر» و«اأصالة» (السلفية)‬ ‫قد استشعرتا الخطر اماثل ي قبول جمعية الوفاق الوطني اإسامية‬ ‫(الش�يعية) الدخ�ول ي امع�رك النيابي ي ‪ 2006‬بع�د مقاطعتها‬ ‫اانتخابات ي ‪ ،2002‬وهذا امتغر عى الساحة السياسية دعا إى أن‬ ‫يركن الطرفان راعاتهما ي البيت السني جانبا ً ويتحالفا للتنسيق‬ ‫ي بعض امناطق الرخوة التي شكلت قلقا ً من إمكانية خسارتها إذا‬ ‫ما استمر الطرفان عى مبعدة‪.‬‬ ‫م�ع الحراك الس�ياي ال�ذي ج�رى ي البحري�ن (‪ 14‬فراير‬ ‫‪ ،)2011‬اندغم�ت حركة اإخوان امس�لمن بالتجمّ ع الس�ني الذي‬ ‫ّ‬ ‫واصطف مع الرأي الرس�مي‪ ،‬وذلك‬ ‫ناه�ض الحركة ااحتجاجي�ة‪،‬‬ ‫ضم�ن ما يُعرف ب� «تجمّ ع الوح�دة الوطنية»‪ ،‬وقد م ّر هذا التجمع‬ ‫بمخاض س�يطرت عليه عملية تنازع القدرة عى رسم سياسته بن‬ ‫التيارات الس�نية السياس�ية‪ ،‬ووجد الجناح الس�ياي لإخوان أنه‬ ‫ل�م يم ّكن من هذا التيار كم�ا ينبغي لقوته وتاريخ�ه ووجوده عى‬ ‫الس�احة‪ ،‬ففضل اانفصال ولكن م�ن دون محاربة «التجمّ ع» حتى‬ ‫ّ‬ ‫يف�ت ي عضد أخوة امذه�ب لصالح اآخرين‪ .‬ولكنه اتخذ مواقف‬ ‫ا‬ ‫متفاوت�ة من حراكات عربية أخرى لها امطالب ذاتها ي دول أخرى‬ ‫مثل س�وريا وليبيا ومر وتونس واليمن‪ ،‬حيث كان اإخوان ي كل‬ ‫هذه البلدان ي اموقف النقيض للموقف الرسمي‪.‬‬ ‫اش�ك أن تي�ار اإخوان امس�لمن الي�وم ي البحري�ن يراجع‬ ‫أولوياته ومستقبله بعد أن تعدّى من العمر السبعن من جهة‪ ،‬وبعد‬ ‫الربات القاسية التي تلقتها مراكز صنع القرار وامرجعية ي غر‬ ‫بلد خصوصا ً ي م�ر‪ ،‬وانفضاض جانب من الجماهر التي كانت‬ ‫ق�د علقت آماا ً ع�ى التيارات اإس�امية عموما ً ي ظ�ل الحكومات‬ ‫الديكتاتورية‪ .‬إا أنه ي كل اأحوال تيار قادر عى الحياة ي البحرين‬ ‫بفعل مرونته العالية‪ ،‬وعدم رغبته ي ااحتكاك امبار مع السلطة‪.‬‬

‫رأي‬

‫سوريا‪..‬‬ ‫‪ 100‬ألف‬ ‫قتيل حتى‬ ‫اآن‬

‫قتيل س�قطوا جراء الراع‬ ‫‪ 100‬ألف‬ ‫ٍ‬ ‫الس�وري‪ ..‬هك�ذا تق�ول اأم�م امتحدة ي‬ ‫أح�دث إحص�ا ٍء له�ا‪ ،‬رق ٌم مفزع يكش�ف‬ ‫كم تقاع�س امجتم�ع الدوي ع�ن حماية‬ ‫اإنسانية ي سوريا‪ ،‬وكم منح نظام بشار‬ ‫اأس�د من الوق�ت ليقتل مزيدا ً م�ن أبناء‬ ‫شعبه‪.‬‬ ‫نح�ن أم�ام كارث�ة إنس�انية‪ ،‬جريمة‬ ‫ٌ‬ ‫ح�رق ل�أرض‪،‬‬ ‫ح�رب‪ ،‬إب�ادة جماعي�ة‪،‬‬ ‫تدم�رٌ للمقدّرات‪ ،‬ورغم ه�ذا لم تقدم لنا‬

‫اأمم امتحدة ي تريح�ات أمينها العام‪،‬‬ ‫ب�ان كي مون‪ ،‬أم�س الخميس إا نصائح‬ ‫برورة الذهاب إى مؤتمر سام ي أرع‬ ‫وقت أنه ثَب َ‬ ‫ُت أن الحل العسكري لن ينهي‬ ‫اأزمة‪.‬‬ ‫إذاً‪ ،‬يب�دو أن ه�ذه النصائح هي ذروة‬ ‫م�ا اس�تطاع امجتم�ع ال�دوي أن يقدم�ه‬ ‫للس�ورين‪ ،‬وهي نصائح لن تحميهم من‬ ‫القمع ولن توفر لهم اأمان‪.‬‬ ‫إن أزم�ة س�وريا كش�فت بوضوح أن‬

‫اأرة الدولي�ة تحت�اج إى مراجعة آليات‬ ‫وطريقة تعاطيها مع اأزمات‪ ،‬إن الشعوب‬ ‫التي يقرر حكامها قت�ل أبنائها تحتاج إى‬ ‫مَ ْن ينقذها ويحفظ حقها ي الحياة‪.‬‬ ‫أزمة س�وريا كش�فت أيض�ا ً أن الدور‬ ‫اأمريك�ي ي العالم لم يع�د كما كان‪ ،‬لقد‬ ‫فش�لت واش�نطن ي التعاطي مع الراع‬ ‫ٍ‬ ‫وقت‬ ‫وتخبط�ت ي امواقف‪ ،‬يح�دث هذا ي‬ ‫تمكنت فيه موس�كو وطهران وبكن من‬ ‫إسناد اأس�د وترير جرائمه‪ ،‬وتعطيل أي‬

‫جهد يُب�ذَل إنق�اذ امواطن الس�وري من‬ ‫اموت الذي ياحقه حتى داخل منزله‪.‬‬ ‫لقد ص�ار لزاما ً عى العال�م أن يتدخل‬ ‫إنقاذ القيم اإنس�انية وحقوق اإنس�ان‬ ‫وي مقدمته�ا الحق ي الحي�اة‪ ،‬إن اآليات‬ ‫التي تعم�ل اأمم امتحدة وفق�ا ً لها أثبتت‬ ‫أنها ا تخدم إا القوي وا تردع قاتاً‪ ،‬وهو‬ ‫م�ا يخصم م�ن مصداقية ه�ذه الكيانات‬ ‫اأممي�ة‪ ،‬ويزي�د من ااحتق�ان واإحباط‬ ‫عى مستوى العالم‪.‬‬

‫‪13‬‬


‫‪14‬‬

‫«الويكند» البائس‬

‫فاشات‬

‫مداوات‬ ‫عبدالرحمن البكري‬

‫أبناء الخطيئة !‬ ‫الجمعة ‪ 17‬رمضان ‪1434‬ه� ‪ 26‬يوليو ‪2013‬م العدد (‪ )600‬السنة الثانية‬

‫ْ‬ ‫اأنسان‬ ‫يا أيها‬ ‫ْ‬ ‫الزمان‬ ‫أتعبت قانون‬ ‫ْ‬ ‫امكان‬ ‫ومأت بالعار‬ ‫م�ا ه�ذا ال�د ُم امنث�ور ي‬ ‫ِ‬ ‫صفحات راياتك؟‬ ‫أي امظالم لم تسجل بع ُد ي‬ ‫أحد سجات ْك؟‬ ‫أي الجرائ� ِم ل�م تك�ن م�ن‬ ‫ضمن غايات ْك؟‬ ‫فه�ذا الظل� ُم مخت�و ٌم عى‬ ‫أرقى حكايات ْك!‬ ‫كوج�هِ الش�ؤ ِم يعل�و فوق‬ ‫هامات ْك!‬ ‫ْ‬ ‫اإنسان‪..‬‬ ‫لطفاً‪ :‬أيها‬ ‫ق�ل ي‪« :‬مت�ى يس�تيقظ‬ ‫اإنسا ُن ي ذات ْك ؟»‬ ‫‪aalbakri@alsharq.net.sa‬‬

‫كام آخر‬

‫ٌ‬ ‫حديث عن األم وامعاناة لدى تلك‬ ‫الحديث عن عطلة نهاية اأسبوع هو‬ ‫الريح�ة التي لم تزل تعمل ي ركات تمن�ح موظفيها يوما واحدا فقط‬ ‫كإجازة ي اأس�بوع‪ ،‬وهذه امعاناة كما أعتقد تس�تحق جدا ً من السادة ي‬ ‫مجلس الش�ورى التكرم بالنّظر ي حسم أمرها‪ ،‬ذلك أ ّن موظفا ً يعمل ستة‬ ‫أيام هو ي حقيقته جس�د تم تجريده من كل معاني اإنس�انية‬ ‫ليصب�ح بالنتيجة مجرد أداة من أدوات اإنتاج الرأس�ماي الذي‬ ‫يُغيّب كثرا من امصالح اإنس�انية ي سبيل الحصول عى مزيد‬ ‫من الثروة‪.‬‬ ‫لف�رات طويل�ة كان كث�ر م�ن ركات القط�اع الخاص‬ ‫والبنوك تعمل ستة أيام ي اأسبوع بواقع ثماني ساعات يوميا‬ ‫بإجماي ‪ 48‬ساعة أس�بوعيا‪ ،‬وبطبيعة الحال فإن عطلة نهاية‬ ‫ر من اأحيان ا يُس�من وا‬ ‫اأس�بوع هي ي�وم واحد‪ ،‬هو ي كث ٍ‬ ‫يغني من جوع‪ ،‬وا يستطيع منح اموظف فرصة كافية للراحة‬ ‫لتنق�ي بذلك حيات�ه الوظيفية وقد اس�تنزفت جميع طاقاته‬ ‫وأفرغت�ه حت�ى من إنس�انيته امتمثل�ة ي تواصل�ه ااجتماعي مع ش�تى‬ ‫الواجب�ات‪ ،‬اأمر الذي جعله بالنتيجة رقما مه ّمش�ا ي عاقته مع محيطه‬ ‫ومجتمعه‪.‬‬ ‫مع تطور اإنسان وأدوات ااتصال والعمل امختلفة استطاع كثر من‬ ‫جه�ات العم�ل اختصار وقت تنفيذ كث�ر من اأعمال امختلفة‪ ،‬ما أس�هم‬ ‫بالنتيج�ة ي زيادة وقت الف�راغ لدى اموظفن‪ ،‬اأمر ال�ذي دعا إدارات تلك‬ ‫الركات إى اتخاذ قرارات منطقية تتمثل ي تحويل عطلة نهاية اأس�بوع‬ ‫إى يوم�ن وتقلي�ل س�اعات العم�ل‪ ،‬كل ذلك ج�رى دون أن تتأث�ر الطاقة‬ ‫اإنتاجية لتلك الركات‪ ،‬وبما منح اموظفن مزيدا من الراحة والس�عادة‪،‬‬ ‫ٍ‬ ‫ركات أُخ�رى ل�م تتخ�ذ حتى الس�اعة ق�رارا مش�ابها بتحويل‬ ‫غ�ر أن‬

‫عندم�ا نش�هد تقص�را ً أو‬ ‫مخالف�ة أو فس�اداً‪ ،‬م�اذا نخ�اف‬ ‫اإباغ والشكوى؟‬ ‫غالب�ا ً لخوفن�ا م�ن العواق�ب‬ ‫وامش�كات امرتب�ة ع�ى ه�ذه‬ ‫الشكوى‪ .‬عادة ما يردد امسؤولون‬ ‫ب�أن النظ�ام كف�ل ح�ق امواط�ن‬ ‫واموظ�ف لك�ن ا ي�زال الخ�وف‬ ‫يكمن ي أنفسنا من اإباغ وكشف‬ ‫الخطأ‪ .‬فلماذا؟ لعدة أس�باب منها‬ ‫مجتمع�ي وثق�اي ومنه�ا نظامي‬ ‫ي ح�د ذات�ه‪ .‬تس�ود لدين�ا ثقافة‬ ‫س�ر العيب والتغاي وهي ش�يم‬ ‫صالح�ة ي جوهره�ا التس�امح‬ ‫والصف�ح‪ .‬لكننا «زوّدناها حبتن»‬ ‫فأصبح�ت تش�مل التغ�اي ع�ن‬ ‫الفس�اد وتبعات�ه فتزه�ق أرواح‬ ‫مرى وتضيع حقوق مس�اهمن‬ ‫وتق�ع جرائ�م لم نكن نس�مع بها‬ ‫من قبل‪.‬‬ ‫أصب�ح موق�ع توير م�ن أهم‬ ‫وسائل كشف امخالفات وامصائب‬ ‫الدفينة التي لم يكن امس�ؤول عى‬ ‫علم بها‪ .‬وبرأيي أن جهل امس�ؤول‬ ‫بم�ا يح�دث وراء الكوالي�س دالة‬ ‫ع�ى تقص�ره أو ع�دم كفاءت�ه‬ ‫لشغل منصبه‪ ،‬فكلكم راع وكل راع‬ ‫مس�ؤول عن رعيته‪ .‬إذن فالرعاية‬ ‫متصل�ة بامس�ؤولية وامحاس�بة‬ ‫والدراية وأصبح امنصب الذي كان‬ ‫مطم�ع كثرين‪ ،‬يعزف عن ش�غله‬ ‫كثرون من أصحاب الضمائر لهذا‬ ‫السبب‪.‬‬ ‫م�ن امه�م كذل�ك أن يك�ون‬ ‫النظ�ام محكم�ا ً فيكف�ل لصاحب‬ ‫الش�كوى خصوصيت�ه بحي�ث ا‬ ‫يت�رر م�ن اإب�اغ‪ .‬أم�ا ثقافيا ً‬ ‫ومجتمعيا ً فالسائد أن العاقة بن‬ ‫أف�راد العائلة واأصدق�اء أهم من‬ ‫درء الفساد ودفع الخطر ومعاقبة‬ ‫امتس�بب‪ ،‬وه�ي ثقاف�ة ينبغي أن‬ ‫تتوقف عن�د حدود ال�رر العام‪.‬‬ ‫وع�ى اآب�اء تنمية ح�س الضمر‬ ‫ي أبنائهم وتش�جيعهم عى اإباغ‬ ‫ع�ن الخط�أ دون خوف ب�ل وزرع‬ ‫ح�س امس�ؤولية ي نفوس�هم‬ ‫تج�اه امجتمع بحي�ث نصبح كلنا‬ ‫مس�ؤولن ع�ن اجتث�اث الخط�أ‬ ‫والقضاء عى فكر «وأنا ماي»؟‬ ‫‪rasaad@alsharq.net.sa‬‬

‫‪modawalat@alsharq.net.sa‬‬

‫نبض اأمل‬

‫سراج علي أبو السعود‬

‫أحياء في سيهات دون ماء‪ ..‬ومصلحة المياه‪« :‬د ِبروا حالكم»‬ ‫لس�بعة أيام وامشكلة امتكررة كل شهر هي نفسها‬ ‫منذ أن نشأت هذه اأحياء التي تعاني من سوء الخدمات‬ ‫ي كل يء‪ ،‬هما الحيان الدانة والزهور ي مدينة سيهات‪،‬‬ ‫هذان الحيان وقع�ا تحت وطأة التصنيف‬ ‫اإداري الذي ضيعهم�ا فا هما تبع أمانة‬ ‫الدمام وا هما تبع بلدية س�يهات‪ ،‬فكلهم‬ ‫يُلق�ي بالتهم�ة عى اآخر وق�د ضاعا بن‬ ‫تصني�ف إداري لم يقر حت�ى اللحظة إى‬ ‫م�ن يرجع�ون س�اكني هذي�ن الجادتن‬ ‫وش�ارع املك عبدالعزيز الرئيس ي مدينة‬ ‫س�يهات‪ ،‬نج�د أن التطوير ش�مل جميع‬ ‫طرق وش�وارع امحافظة عدا هذا الشارع‬ ‫الذي تحت رحمة الكهرباء تارة واماء تارة‬ ‫أخرى‪ ،‬وأصبح يشبه البحر ي أمواجه امتاطمة‪ .‬ومن بن‬ ‫هذه الورش�ة امتعلقة باإصاح وجد ساكنو هذه اأحياء‬ ‫أنفسهم لليوم السابع من شهر رمضان وهم دون عصب‬

‫الحياة (اماء)‪ ،‬فه�ذه القطعة من حارة الدمام تعيش‬ ‫حتى اللحظة عى بر ارتوازي�ة تضخ منها امياه امالحة‬ ‫ج�دا ً للبي�وت والناس وال�دواب‪ ،‬إا أن ال�دواب رفضته‬ ‫فبقي للناس امواطنن الذين يدفعون نفس‬ ‫الرس�وم للذين تصلهم امياه امحاة وا يتم‬ ‫اس�تثناؤهم من تسديد رسوم امياه امحاة‪،‬‬ ‫فقد يقطع عنهم إذا ما تأخروا عن التسديد‪،‬‬ ‫وحسبهم أنهم يعاملون سواسية مع جميع‬ ‫امواطن�ن ي تعرف�ة امي�اه‪ ،‬إا أنهم ي كل‬ ‫شهر يعيش�ون الظمأ أن مضخة اماء التي‬ ‫تضخ لهم امياه امالحة من البر رغم عملها‬ ‫لعر س�اعات ي اليوم فقط‪ ،‬فهي مع ذلك‬ ‫تتعطل كل شهر ليعاني الناس من العطش‪.‬‬ ‫وي هذا الشهر الفضيل تم قطع امياه لليوم السابع حتى‬ ‫كتاب�ة هذا امقال‪ ،‬ومع علم امديرية العامة مصلحة امياه‬ ‫ي الدم�ام بذلك‪ ،‬إا أنهم لم يكلف�وا حالهم بتوفر امياه‬

‫جار‬ ‫امتنقلة البديل�ة واكتفوا بتهدئة الن�اس وأن العمل ٍ‬ ‫إصاح الب�ر (فدبِروا حالكم) أنتم وعوائلكم وضيوفكم‬ ‫ونباتاتكم وبيوتكم ومن تحبون وصوموا دون ماء فنحن‬ ‫ي الش�هر الفضيل وأنتم أكثر أجرا ً من غركم‪ ،‬فمصلحة‬ ‫امياه يبدو أنها تبحث عما يؤجر الصائمن ويتحمل هذه‬ ‫الفضيلة دون ماء‪ ،‬لذلك تركت البر دون اكراث ما يزيد‬ ‫عى عر س�نوات‪ ،‬وقد تمت مطالبة اأهاي بتوفر امياه‬ ‫لهم من الش�بكة العامة التي تغذي أحياء الدمام ووعدوا‬ ‫خرا ً ‪-‬الشهادة لله‪ -‬منذ أكثر من خمس سنوات‪ ،‬ووعدوا‬ ‫بأنهم س�يعملون عى ذلك خال أشهر من تقديم الطلب‬ ‫آن�ذك‪ ،‬كان الل�ه ي عونهم س�يتذكون مَ�ن ا‬ ‫واا مَن‪ ،‬وما‬ ‫أنساهم إا الشيطان‪ ،‬فقد نسوا الحي وأهاي الحي‪ ،‬نسوا‬ ‫اماء واماء نس�يهم وكل قرقيعان وأنتم تربون الهواء يا‬ ‫أهل الحي‪.‬‬ ‫علي البحراني‬

‫هيئة متابعة الفساد‬

‫ريم محمد أسعد‬

‫«وأنا مالي»‬

‫«الويكند» إى يومن عى الرغم من س�اعات العم�ل الطويلة التي يقضيها‬ ‫اموظف�ون دون عم�ل يُذكر‪ ،‬ه�ذه اإدارات لم تزل تعي�ش الخوف (فوبيا)‬ ‫من عدم انقضاء مهام العمل امختلفة مع وضوح تلك النقلة التكنولوجية‬ ‫الكبرة التي أس�همت ي اختصار وقت كثر م�ن اأعم��ال إى ما يزيد عن‬ ‫‪ ٪ 90‬ي بع�ض اأحي�ان‪ ،‬اأمر الذي يجعل اموظفن يش�عرون‬ ‫أنه�م ي س�جن حقيقي يُعاقبون فيه يومي�ا دون ذنب من قبل‬ ‫أصحاب الركات‪.‬‬ ‫إن أتمت�ة اأعم�ال امختلف�ة حققت نتائج مذهل�ة جدا ً ي‬ ‫وض�ع كهذا الوضع أج�د أن حل‬ ‫عملي�ات اختص�ار الوق�ت‪ ،‬ي‬ ‫ٍ‬ ‫مش�كلة «الويكند» مقتر عى قيام امسؤولن ي وزارة العمل‬ ‫باتخ�اذ قرار ج�ريء من�ح اموظفن تعدي�ا إجباري�ا ليصبح‬ ‫يومن‪ ،‬وكذا تقليل ساعات العمل‪ ،‬إن ااستمرار ي التعويل عى‬ ‫أصحاب الركات وامال ي اتخاذ قرار كهذا أثبت حتى الس�اعة‬ ‫أنه تعويل ي غر محله‪.‬‬ ‫يعاني اموظف العامل س�تة أيام ي اأسبوع من حياة بائسة مسلوبة‬ ‫اإنس�انية تجعله يتحول إى آل�ة يُنظر إليه بعيدا ع�ن حقوقه ااجتماعية‬ ‫والرعية‪ ،‬هذه الحياة ليس من سبيل إنقاذها كما أرى إا بقرار حكومي‬ ‫يُل�زم الركات‪ ،‬وع�دم وجود مثل ه�ذا القرار ا أظن أنه س�يمنح أي من‬ ‫امعني�ن داخ�ل ال�ركات الرغبة ي التصحي�ح‪ ،‬من هنا ف�إن اأمل يحدو‬ ‫هؤاء اموظفن لقرار تصحيحي حكومي يرس�م بسمة لم تزل عصية عن‬ ‫ااس�تمرار عى أفواه وقلوب ه�ؤاء الكادحن‪ ،‬وفق الل�ه حكومتنا ما فيه‬ ‫الخر والصاح‪.‬‬

‫يس��ر «م��داوات» أن تتلق��ى‬ ‫نت��اج أفكارك��م وآراءكم في‬ ‫مختل��ف الش��ؤون‪ ،‬آملي��ن‬ ‫االتزام بالموضوعية‪ ،‬واابتعاد‬ ‫عن اأمور الشخصية‪ ،‬بشرط أا‬ ‫تتج��اوز ‪ 300‬كلم��ة‪ ،‬وأن تكون‬ ‫خاصة بصحيفة | فقط‪،‬‬ ‫ولم يسبق نش��رها‪ ،‬وأا ترسل‬ ‫أي جه��ة أخ��رى‪ .‬وذل��ك على‬ ‫هذا البريد‪:‬‬

‫عندم�ا أمر خ�ادم الحرم�ن الريفن امل�ك عبدالله ب�ن عبدالعزيز‬ ‫بإنش�اء هيئة مكافحة الفساد‪ ،‬استبر امواطنون خرا ً وراحوا يتخيلون‬ ‫اأس�ماء التي سوف تظهر عى القائمة السوداء‪ ،‬ي امجالس وي الطرقات‬ ‫ا حديث للناس إا خر إنش�اء هيئة مكافحة الفس�اد‪ ،‬مرت السنة اأوى‬ ‫ومرت السنة الثانية ولم نر شيئا ً ملموسا ً تقوم به الهيئة‪ ،‬بل ما زاد الطن‬ ‫بلة أن رئيس�ها اأس�تاذ محمد الريف كل يوم يخرج علينا بتريح أن‬ ‫تلك القضية ليس�ت من اختصاصنا‪ ،‬وتارة يقول ل�ن نفضح أحداً‪ ،‬وليس‬ ‫من مهامنا التش�هر بأحد‪ ،‬إذن من حقنا أن نتس�اءل ما هي اأدوار التي‬ ‫تقوم بها هيئة مكافحة الفس�اد‪ ،‬وما هو الغرض الذي أنش�ئت من أجله‪،‬‬ ‫النقطة الرئيس�ة أن تتحول هذه الهيئة لجهة متهمة بالفساد بدا ً من أن‬ ‫تكون جهة رقابية لديها من السلطة ما يُمكنها من اتخاذ قرارات حازمة‪،‬‬ ‫الطريف ي اموضوع أننا قرأنا أن الهيئة تمكنت من اكتشاف أحد موظفي‬ ‫الدول�ة وهو يس�تخدم (وانيت) العمل أغراضه الش�خصية (يعني يمكن‬ ‫ش�ايل بالوانيت كيس س�كر أو أرز)‪ ،‬ه�ل انتهت ملفات الفس�اد الكرى‬ ‫حتى وصلنا لهذا اموظف (البس�يط) ورحنا نس�وق ل�ه ااتهامات وتركنا‬ ‫كبار الفاس�دين يرح�ون ويمرحون‪ ،‬يعبثون ي مق�درات البلد ليل نهار‬

‫با حس�يب وا رقيب‪ ،‬الناس ملت من اأخبار التي تُوردها لنا الهيئة بأن‬ ‫هنالك (ش�بهة) فس�اد ي دائرة ما‪ ،‬أو هنالك موظف عى امرتبة الخامسة‬ ‫يق�وم براء س�كر وأرز ع�ى وانيت الحكوم�ة‪ ،‬نريد فتح ملفات فس�اد‬ ‫ش�ائكة ومعقدة يعرفها القاي والداني‪ ،‬بدا ً من القضايا (الهامش�ية)‬ ‫الت�ي تُضي�ع وق�ت الهيئ�ة ومنس�وبيها‪ ،‬علين�ا أن نفكك خايا الفس�اد‬ ‫امسترية ي جس�د الوطن واقتصاده! وعى الهيئة أن تضطلع بدورها ي‬ ‫كل أوجه وأش�كال الفس�اد‪ ،‬وأن تركز عى قضايا مهمة ومحورية‪ ،‬بعض‬ ‫امش�اريع التي تُهدى من قبل جهات حكومية معينة عى بعض الركات‬ ‫(امحس�وبة) وأحس�ب ك�م من جه�ة حكومية لديه�ا قائم�ة (مفضلة)‬ ‫للركات التي تنفذ لها مشاريعها! ملف الفساد شائك ومعقد ويحتاج إى‬ ‫(إرادة) و(إدارة) وعمل وحزم وجهد! ومعاقبة الصغر قبل الكبر! حينها‬ ‫نقول إننا نصعد عى أول س�لم من سالم مكافحة الفساد! أما إن استمر‬ ‫الح�ال كما هو عليه اآن‪ ،‬فإن ااس�م الصحيح للهيئ�ة هو (هيئة متابعة‬ ‫الفساد)‪.‬‬ ‫خالد الحربي‬

‫سعد الرفاعي‬

‫نعم وألف نعم‬ ‫للملكية!!‬ ‫كلم�ا تداعت ذكريات ما يس�مى زورا ً‬ ‫بالربي�ع العرب�ي هتف�ت ب�كل ذرة عق�ل‬ ‫منحني إياها الواحد اأحد نعم للملكية‪.‬‬ ‫فاأنظم�ة املكية تتميز بااس�تقرار‬ ‫والرؤي�ة ااس�راتيجية والح�رص ع�ى‬ ‫التنمية وامحافظة عى امكتسبات‪ ،‬املكية‬ ‫أش�به ما يك�ون املك فيها بمال�ك العمارة‬ ‫ال�ذي يحرص عى مبناه أناء الليل وأطراف‬ ‫النه�ار‪ ،‬بينما نجد أغلب اأنظمة امس�ماة‬ ‫بالديمقراطي�ة أو الجمهوري�ة يك�ون‬ ‫الرئيس فيها أش�به ما يكون (بامستأجر)‬ ‫ال�ذي يحرص ع�ى اس�تغال (مس�كنه)‬ ‫بكاف�ة الوجوه خ�ال مدة وج�وده وبأقل‬ ‫الخس�ائر دون اهتمام بحالة هذا امس�كن‬ ‫بعد مغادرته!‬ ‫ق�د يف�ر كام�ي ه�ذا بتفس�رات‬ ‫عدي�دة أولها تهمة التزل�ف أو النفاق أو ‪..‬‬ ‫أو ‪..‬ولكنني أؤمن بم�ا أكتبه إيمانا ً كاماً؛‬ ‫وفق�ط لك�م أن تتأمل�وا ح�ال املكي�ات‬ ‫القائمة ي وطنن�ا العربي وي العالم أجمع‬ ‫بحال الجمهوري�ات ولكم حينها أن تقبلوا‬ ‫رأيي أو ترفضوه‪.‬‬ ‫و م�ن أراد ااستش�هاد بالس�ياق‬ ‫التاريخ�ي أق�ول‪ :‬إن لكل زم�ن ظروفه و‬ ‫متطلبات�ه ‪..‬و لع�ل أفضل م�ن ناقش ذلك‬ ‫الدكت�ور ع�ي عبد ال�رزاق ي كتاب�ه القيم‬ ‫«اإسام و أصول الحكم» وهو مرجع من‬ ‫أراد أن يستزيد!!‬ ‫‪refaai@alsharq.net.sa‬‬

‫شغب الماعب‪..‬اأسباب والحلول‬ ‫الصناع�ة عام�ل رئي�س ي نم�و الحرك�ة‬ ‫ااقتصادي�ة‪ ،‬وي تحس�ن واس�تقرار الوض�ع‬ ‫ااجتماع�ي لفئ�ات امجتم�ع‪ ،‬وم�ن الصناع�ة‬ ‫الت�ي أصبحت من ضم�ن أولوي�ات الحكومات‬ ‫لبن�اء اقتص�اد قومي قوي وتناف�ي‪ ،‬الصناعة‬ ‫الرياضي�ة‪ ،‬فه�ذه اأخرة ص�ارت من مؤرات‬ ‫الق�وة ااقتصادية‪ ،‬ما لها من عائدات اقتصادية‬ ‫ومادية‪ ،‬فالرياضة أصبحت قبلة س�ياحية لفئة‬ ‫عريضة من جمه�ور امجتمع‪ ،‬ونمو الس�ياحة‬ ‫الرياضي�ة الوطني�ة محك�وم بمجموع�ة م�ن‬ ‫الروط‪ ،‬عى رأسها مس�توى امنتوج الرياي‬ ‫امعروض ي س�وق الرياضة‪ ،‬ثم طبيعة ونوعية‬ ‫ثقافة امس�تهلك‪ ،‬والنوعية هن�ا تحدد ي طبيعة‬ ‫الثقاف�ة ااس�تهاكية الت�ي يُنتجه�ا الجمهور‬ ‫الري�اي‪ ،‬فكلما كانت ثقافة ااس�تهاك ترقى‬ ‫إى امس�توى اإنس�اني والحض�اري كلم�ا زاد‬ ‫حج�م الحرك�ة الس�ياحية الرياضي�ة‪ ،‬وكلم�ا‬ ‫كان ااس�تهاك مصحوب�ا ً بس�لوكيات وثقافة‬ ‫الش�غب‪ ،‬كلم�ا كانت أس�هم الجمه�ور متدنية‬ ‫ي معادل�ة الع�رض والطلب‪ ،‬وا ُماح�ظ ي أغلب‬ ‫ااس�راتيجيات امس�طرة وامرمج�ة لتأهي�ل‬ ‫وتطوي�ر الش�أن الرياي أن الجمه�ور ا يأخذ‬ ‫فيها حظا ً ونصيبا ً من ااهتمام‪ ،‬أي ليست هناك‬ ‫رؤي�ة ي صناع�ة ثقاف�ة اس�تهاكية حضارية‬ ‫تضمن استقرار وزيادة نمو ااقتصاد الرياي‪،‬‬ ‫فق�د س�اد ااعتق�ا ُد خط�أ أن صناع�ة التاريخ‬ ‫الري�اي يصنع�ه امتخص�ص فق�ط «امدرب‪،‬‬ ‫الاع�ب‪ ،»..‬ب�ل هو طرف من ه�ذه الصناعة إى‬ ‫جان�ب فاعل أكثر قوة وحض�ورا ً وهو الجمهور‬ ‫الري�اي‪ ،‬ومس�اهمته تتمح�ور ح�ول طبيعة‬ ‫الثقاف�ة ااس�تهاكية الت�ي يُنتجه�ا‪ ،‬فهي إما‬ ‫ثقاف�ة تصن�ع العم�ران الري�اي والرياض�ة‬ ‫الحضاري�ة أو ثقاف�ة تصن�ع الركود والكس�اد‬

‫الرياي‪ ،‬ولبيان ذلك‪ ،‬فإن شغب اماعب يُعد من‬ ‫امعيقات الرئيس�ة للحركة الرياضية‪ ،‬وإضعاف‬ ‫ااقتص�اد القوم�ي الري�اي‪ .‬كما تُع�د ظاهرة‬ ‫الش�غب من الظواه�ر التي تس�تدعي مقاربات‬ ‫ع�دة لإحاطة ب�كل زواياه�ا وتفرعاته�ا بغية‬ ‫احتوائها‪ ،‬والش�غب هو نت�اج لظروف وروط‬ ‫اقتصادي�ة‪ ،‬اجتماعي�ة‪ ،‬تربوي�ة‪ ،‬وثقافي�ة‪ ،‬إذا‬ ‫م�ا اجتمع�ت بعضه�ا أو جله�ا أنتجت بش�كل‬ ‫حتمي الش�غب‪ ،‬وحقيقت�ه أنه ذو‬ ‫بني�ة متداخل�ة ومركب�ة‪ ،‬ومعرفة‬ ‫أس�بابه وهي عى تعدادها متنوعة‬ ‫ومتغ�رة‪ ،‬إا أننا سنس�لط الضوء‬ ‫عى عام�ل من العوامل امس�اهمة‬ ‫ي إنت�اج وصناع�ة الش�غب‪ ،‬وه�و‬ ‫ثقافة امس�تهلك وما يصاحبها من‬ ‫س�لوكات وأفعال‪ ،‬ومعرفة أسبابها‬ ‫وطبيعتها ونتائجها يكفي الوقوف‬ ‫عى جدلية عاقة امستهلك بامنتوج‬ ‫الرياي وعى امناخ الثقاي واأخاقي السائد ي‬ ‫امجتمع‪ ،‬فطبيعة امنت�وج الرياي امعروض ي‬ ‫أس�واق الرياضة هو من بن امح�ددات لطبيعة‬ ‫ثقافة الفرجة وااستهاك‪ ،‬فكلما ارتقى امنتوج‬ ‫إى مس�توى الج�ودة وااحرافي�ة كلم�ا ارتقت‬ ‫ثقافة الفرجة إى امستوى اإنساني والحضاري‪،‬‬ ‫وكلما تخ ّلف وانحط امنتوج إى مستوى الهواية‪،‬‬ ‫كان�ت ثقافة الفرجة أق�رب إى البدائية منها إى‬ ‫الثقافة امس�تنرة وامتنورة‪ ،‬فامستهلك بحاجة‬ ‫إى الفرج�ة ذات الج�ودة العالية‪ ،‬إش�باع ظمأ‬ ‫ااس�تمتاع‪ ،‬وهذا ما دفعه إى هجرة امنافس�ات‬ ‫امحلية إى امنافسات الدولية‪ ،‬وامتأمل ي عمقها‬ ‫يجدها هجرة نفس�ية وثقافي�ة كرت الحدود‬ ‫الجغرافي�ا‪ ،‬بحثا ً عن امتع�ة والفرجة‪ ،‬مما أنتج‬ ‫عن�ه بش�كل حتمي اانتم�اء العاطف�ي للنادي‬

‫بدون أداء رسوم اانخراط‪ ،‬فيصبح النادي جزءا ً‬ ‫من هوية وشخصية امستهلك‪ ،‬وهذا واضح من‬ ‫خ�ال لغته أثن�اء حديثه عن الن�ادي امحب له‪،‬‬ ‫كأنه صاحب أس�هم أو منخ�رط فيه‪ ،‬مما ينتج‬ ‫عنه عداء وتعصب خفي اتج�اه اأندية امحلية‪،‬‬ ‫أنها لم تُشبع حاجياته لضعف وفقر منتوجها‪،‬‬ ‫وه�ذا الع�داء والتعصب الخفي يتج�ى ي أفعال‬ ‫الشغب‪ ،‬فالنظرة الكاس�يكية لعاقة امستهلك‬ ‫بامنت�وج الري�اي ودوره�ا ي‬ ‫صناع�ة الحركية الرياضية أصبحت‬ ‫متج�اوزة م�ع العل�وم اإنس�انية‬ ‫الحديث�ة‪ ،‬فالعاق�ة ه�ي أك�ر مما‬ ‫كان متصوراً‪ ،‬فهي عاقة اقتصادية‬ ‫وثقافية وحضارية‪.‬‬ ‫أما ما يتعل�ق بامناخ اأخاقي‬ ‫الع�ام‪ ،‬فالظاه�ر ي الش�غب أن‬ ‫أص�ل ال�داء فيه أخاق�ي‪ ،‬فلو كان‬ ‫هن�اك وازع قيم�ي ق�وي م�ا زاغ‬ ‫امش�جع عن الس�لوك القويم‪ ،‬وكحل إجرائي‬ ‫للمعالجة وللتشذيب فابد من مقاربة الشغب‬ ‫م�ن الزاوي�ة اأخاقية‪ ،‬وذلك م�ن خال بلورة‬ ‫رؤية وطنية ي إط�ار مروع أخاقي ينهض‬ ‫بالفاعل�ن الرياضي�ن م�ن مدرب�ن واعبن‬ ‫ومش�جعن‪ ،‬وهذا لن يتأت�ى إا من خال عقد‬ ‫تش�اركي يجمع كا من اأندي�ة الرياضية‪ ،‬و‬ ‫وزارة الربي�ة الوطنية‪ ،‬والجمعيات الرياضية‪،‬‬ ‫وجمعيات امحبن وامش�جعن «األرا»‪ ،‬تحت‬ ‫إراف وزارة الش�باب والرياض�ة‪ ،‬فنح�ن لم‬ ‫ننخ�رط بع�د ي الره�ان الجدي�د للممارس�ة‬ ‫الرياضية وهو الره�ان اأخاقي‪ ،‬الذي يصور‬ ‫ع�ى أن الرياضة أخاق قبل أن تك�ون إنجازاً‪،‬‬ ‫فه�ذه ه�ي الفلس�فة الحقيقي�ة للرياض�ة‪:‬‬ ‫اأخاق قب�ل اإنجاز‪ ،‬وهذا ل�ن يتحقق إا من‬

‫خال مروع وطني يه�دف إى تهذيب الحياة‬ ‫الرياضية عن طريق صياغ�ة مقاربة أخاقية‬ ‫وطني�ة ترقى باممارس�ة والفرج�ة الرياضية‬ ‫إى مس�توى قي�م امواطنة‪ ،‬قي�م اانتماء‪ ،‬قيم‬ ‫امس�ؤولية‪ ،‬قيم ااحراف‪ ،‬قيم امنافس�ة‪ ،‬قيم‬ ‫التس�امح‪ ،‬قيم ااندم�اج‪ ،‬قي�م الفرجة‪ ،‬وكل‬ ‫القيم الكونية التي تهدف إى صناعة الشخصية‬ ‫اأخاقي�ة للرياضي�ن كمدربن وكممارس�ن‬ ‫وكإعامين وكجمهور‪.‬‬ ‫فامقاربة اأخاقية مسألة جوهرية إصاح‬ ‫داء الش�غب‪ ،‬ف�إذا كان عرب اأمس قد س�وَقوا‬ ‫لقيمنا اإس�امية م�ن خال لغة التج�ارة‪ ،‬لغة‬ ‫البيع والراء‪ ،‬لغة ااقتصاد‪ ،‬فدخل الناس ي دين‬ ‫الله أفواج�ا وع َم اأمن والس�ام والبناء‪ ،‬فنحن‬ ‫عرب اليوم لنا نفس اإمكانية وأكثر ي التسويق‬ ‫لقيمن�ا من جديد من خال لغ�ة الرياضة‪ ،‬اللغة‬ ‫التي يفهمها كل العالم‪ ،‬عى الرغم من ااختاف‬ ‫القائم ي اللس�ان والدي�ن والع�رق والجغرافيا‪،‬‬ ‫فامقارب�ة اأخاقية إى جانب امقاربة القانونية‬ ‫الزجرية باإضافة إى تحس�ن مستوى العرض‬ ‫الري�اي يش�كان معادل�ة إصاحي�ة لثقاف�ة‬ ‫الفوى‪ ،‬ولوضع حد فاصل مع ثقافة الش�غب‬ ‫ولانتق�ال من جمهور صان�ع للفوى والعنف‬ ‫إى جمهور صانع للفرجة وللحدث‪ ،‬من جمهور‬ ‫يُعي�ق نمو الرياضة الوطنية إى جمهور فاعل ي‬ ‫تطوي�ر الصناعة الرياضي�ة القومية‪ .‬فامقاربة‬ ‫اأخاقية ه�ي رورة علمية لارتقاء بالفرجة‬ ‫الرياضي�ة‪ ،‬وم�ن يرى عك�س ذلك فه�و خارج‬ ‫الحتمية التاريخية لعلم الرياضة‪.‬‬ ‫ادريس مغاري*‬

‫*أستاذ باحث في فلسفة‬ ‫وأخاقيات الرياضة‬


‫البحرين‪ :‬أمر‬ ‫يوسع‬ ‫ملكي ِ‬ ‫اختصاصات‬ ‫مجلس الدفاع‬ ‫اأعلى‬

‫امنامة ‪ -‬راشد الغائب‬ ‫َ‬ ‫وس�ع أمر ملكي م�ن اختصاصات‬ ‫مجل�س الدف�اع اأع�ى ي البحرين‬ ‫بحي�ث يتوى إقرار ااس�راتيجيات‬ ‫وبرام�ج التطوي�ر امتعلق�ة باأمن‬ ‫الوطني ببعديها الداخي والخارجي‬ ‫وم�ا يتعل�ق باأم�ن ااقتص�ادي وحماية‬ ‫الث�روات الطبيعية واس�تثمارها ومصادر‬ ‫الطاقة بجميع أش�كالها بما يكفل تحقيق‬

‫الصالح العام‪.‬‬ ‫وأض�اف اأمر املكي اختصاصات جديدة‬ ‫للمجلس بعد أن كان يقتر ي امادة قبل‬ ‫تعديلها عى أن «يتوى إقرار ااسراتيجيات‬ ‫وبرامج التطوير امتعلق�ة باأمن الوطني‬ ‫ببعديها الداخي والخارجي»‪.‬‬ ‫وي�رأس امجل�س امل�ك ويض�م مجموعة‬ ‫م�ن كبار امس�ؤولن ي الدولة ومن بينهم‬ ‫رئيس الوزراء ووي العهد‪.‬‬ ‫ويش�غل الش�يخ خليف�ة ب�ن عبدالله بن‬

‫محم�د آل خليفة منصب أمن عام مجلس‬ ‫الدف�اع اأع�ى إضافة إى كونه مستش�ارا ً‬ ‫للمل�ك لش�ؤون اأم�ن الوطن�ي ي درجة‬ ‫وزير‪.‬‬ ‫وي موضوع آخر‪ ،‬تلقى ملك البحرين حمد‬ ‫بن عي�ى آل خليفة ملك الب�اد كتابا من‬ ‫رئيس مجلس النواب يتضمن رغبة أعضاء‬ ‫امجل�س الوطني بعقد اجتماع اس�تثنائي‬ ‫لبحث موضوع تشديد العقوبات ي قانون‬ ‫حماية امجتمع من اأعمال اإرهابية‪.‬‬

‫مقتل ‪6‬‬ ‫عراقيين‬ ‫وإصابة ‪ 3‬في‬ ‫أعمال عنف‬ ‫ببعقوبة‬

‫بعقوبة ‪ -‬د ب أ‬ ‫أعلن�ت الرط�ة العراقي�ة مقت�ل س�تة‬ ‫أش�خاص وإصاب�ة ثاث�ة آخري�ن أمس‬ ‫الخميس ي حوادث عنف متفرقة ي مدينة‬ ‫بعقوبة (‪57‬كم شمال رقي بغداد)‪.‬‬ ‫وقال�ت مص�ادر أمني�ة إن عب�وة ناس�فة‬ ‫موضوع�ة بالقرب من متجر تج�اري لبيع امواد‬ ‫الغذائي�ة انفج�رت وأدت إى مقت�ل اثن�ن م�ن‬ ‫أصحاب امتجر ي حي الزهراء شماي بعقوبة‪.‬‬

‫وأضافت أن مس�لحن مجهولن أطلقوا النار من‬ ‫أس�لحة رشاش�ة عى محل للحاقة النس�ائية ي‬ ‫حي امعلمن أسفر عن مقتل أمرأة وإصابة ثاثة‬ ‫آخرين بج�روح خطرة فيم�ا أدى انفجار عبوة‬ ‫ناس�فة موضوعة بالقرب من منزل أحد امدنين‬ ‫إى مقتل مدني ي حي امهندسن غربي بعقوبة‪.‬‬ ‫وذكرت أن «انفجار عبوة اصقة موضوعة داخل‬ ‫س�يارة الش�يخ عي حميد من عش�رة الزهري‬ ‫أسفر عن مقتله مع ابنه ي قرية الزهرات شمال‬ ‫رقي بعقوبة»‪.‬‬

‫الجمعة ‪ 17‬رمضان ‪1434‬هـ ‪ 26‬يوليو ‪2013‬م العدد (‪ )600‬السنة الثانية‬

‫«تعويضات حرب الخليج» تقدم‬ ‫‪ 1.07‬مليار دوار للكويت‬

‫‪11‬‬

‫جنيف ‪ -‬واس‬ ‫أعلنت لجن�ة تعويضات حرب الخليج أمس ي جنيف عن تقديم ‪1.07‬‬ ‫ملي�ار دوار أمريكي لدولة الكويت ليصل بذلك إجم�اي التعويضات‪ ،‬التي‬ ‫دفعته�ا اللجنة حتى اآن إى ‪ 42.3‬مليار دوار من إجماي تعويضات بمبلغ‬ ‫‪ 52.4‬ملي�ار دوار مس�تحقة مائ�ة حكومة لتوزيعها ع�ى ‪ 1.5‬مليون فرد‬

‫‪politics@alsharq.net.sa‬‬

‫ُو ِل َد عام ‪ 1955‬ي منطقة الحشانة بواية سيدي بوزيد‬ ‫حصل عى شهادة اأستاذية ي امحاسبة سنة ‪1982‬‬ ‫عمل مدة سنتن كمدرس تقنيات اقتصادية‬ ‫ومحاسبة ي امعهد الفني بمنزل بورقيبة‬ ‫عمل كمتع�اون ي وكال�ة التع�اون الفني‬ ‫بامملكة العربية الس�عودية من عام ‪2002‬‬ ‫وحتى ‪2004‬‬ ‫أس�س س�نة ‪ 2005‬حرك�ة الوحدوي�ن‬ ‫الناري�ن ث�م حركة الش�عب بع�د ثورة‬ ‫‪2011‬‬ ‫اعتُقِ �ل مرت�ن‪ ،‬اأوى س�نة ‪ 1981‬وتم�ت‬ ‫ترئته‪ ،‬والثانية س�نة ‪ 1986‬وتمت ترئته‬ ‫مجدداً‪.‬‬

‫‪15‬‬

‫رصاصة ته ّز تونس‬ ‫اغتيال النائب‬ ‫المعارض‬ ‫محمد‬ ‫البراهمي‬ ‫أمام منزله‬ ‫مظاهرات‬ ‫في العاصمة‬ ‫واقتحام‬ ‫مقر لحركة‬ ‫النهضة‬ ‫محبون للراهمي يتعلقون بالسيارة التي نقلت جثمانه‬

‫معلومات عن محمد البراهمي‬

‫وركة من امتررين من الغزو العراقي لدولة الكويت عام ‪.1990‬‬ ‫ويتبق�ى نحو عرة مليارات دوار مس�تحقة تدفع عن�د توافر اموارد‬ ‫ي صن�دوق لجنة اأمم امتحدة للتعويضات التي أنش�ئت بقرار من مجلس‬ ‫اأم�ن لتعويض امتررين من الغزو العراقي لدولة الكويت‪ ،‬ويتم تمويلها‬ ‫بنس�بة ‪ %5‬من عائدات النفط العراقي تُ َ‬ ‫دفع للمتررين عى شكل دفعات‬ ‫ربع سنوية‪.‬‬

‫تونس ‪ -‬عي قربوي‬ ‫اهت�زت تون�س أمس ع�ى وق�ع اغتي�ال النائب ي‬ ‫امجلس التأس�يي ومؤس�س التيار الش�عبي امعارض‪،‬‬ ‫محم�د الراهم�ي‪ ،‬ب� ‪ 11‬رصاصة اس�تقرت ي جس�ده‬ ‫ليلفظ أنفاس�ه اأخرة ي امستش�فى الجهوي ي أريانة‪،‬‬ ‫وخرج�ت تظاه�رات ي ش�ارع الحبي�ب‬ ‫بورقيبة ي العاصمة تنديدا بااغتيال‪.‬‬ ‫وقالت ابنة محمد الراهمي ل� «الرق»‬ ‫إن ش�خصن كان�ا ع�ى متن دراج�ة نارية‬ ‫وكان�ا يرتديان ماب�س س�وداء ويعتمران‬ ‫قبعتن أطلقا النار عى والدها أمام منزله‪.‬‬ ‫وأضاف�ت متوجه�ة بكامها للش�عب‬ ‫التون�ي «ا تخاف�وا‪ ،‬تم�ردوا»‪ ،‬وانتق�دت‬ ‫بش�دة حرك�ة النهض�ة اإس�امية قائ�دة‬ ‫اائت�اف الثاثي الحاكم ورئيس�ها راش�د‬ ‫الغنوي‪.‬‬ ‫محمد‬ ‫أم�ا هن�د ج�ارة الراهم�ي فقالت ل�‬ ‫الراهمي‬ ‫«ال�رق» إن عملية ااغتي�ال تمت ي حدود‬

‫(الرق)‬ ‫الس�اعة ال�� ‪ 12.10‬ظه�ر الخميس حيث س�معت أوى‬ ‫الطلقات النارية وهي موجودة ي منزلها لرافقها طلقات‬ ‫نارية أخرى‪.‬‬ ‫وقالت هند التي تقطن ق�رب منزل محمد الراهمي‬ ‫إن اس�تهداف عضو امجلس التأسيي تم بصورة بشعة‬ ‫وإن س�كانا أرع�وا إى الراهم�ي فوج�دوه ملق�ى عى‬ ‫اأرض وهو ي حالة حرجة للغاية‪.‬‬ ‫ُ‬ ‫َ‬ ‫وأضاف�ت أن محمد الراهمي اس�تهدِف أمام أبنائه‬ ‫ً‬ ‫واصفة امشهد بأنه كان مرعبا ومؤثرا‬ ‫الخمس�ة وزوجته‪،‬‬ ‫للغاية‪.‬‬ ‫وش�هد ش�ارع الحبي�ب بورقيب�ة وس�ط العاصمة‬ ‫مظاه�رة كبرة احتجاجا عى مقتل الراهمي‪ ،‬واس�تعمل‬ ‫اأمن الغاز امسيل للدموع لتفريق امحتجن‪.‬‬ ‫ورغ�م إدان�ة «النهضة» لاغتي�ال‪ ،‬قال ش�هود إن‬ ‫محتج�ن أرم�وا النار ي مقر الحزب ي مدينة س�يدي‬ ‫بوزيد‪.‬‬ ‫وكان اغتيال امعارض شكري بلعيد ي مطلع فراير‬ ‫من العام الجاري أشعل اأوضاع ي تونس ما دفع حكومة‬ ‫حمادي الجباي إى ااستقالة‪.‬‬

‫‪ ..‬وصدمة تسيطر عى مواطنة تونسية بعد مقتله‬

‫(أ ف ب)‬

‫‪ ..‬واتحاد نقابات العمال يدعو‬ ‫إلى إضراب عام اليوم‬ ‫تونس ‪ -‬د ب أ‬ ‫دعا اتحاد نقابات العمال التوني إى تنظيم‬ ‫إراب ع�ام الي�وم الجمع�ة احتجاجا عى‬ ‫اغتيال القيادي امعارض محمدالراهمي عى‬ ‫أيدى مجهولن أمس الخميس‪.‬‬ ‫وقال ااتحاد إن اإراب يأتى احتجاجا عى‬ ‫العنف واإرهاب‪.‬‬ ‫وعمد متظاهرون غاضبون أمس الخميس إى‬ ‫حرق مقر الواية ي محافظة س�يدي بوزيد وسط‬ ‫تون�س احتجاجا عى اغتي�ال براهمي بالرصاص‬

‫من قِ بَل مجهولن‪.‬‬ ‫وأف�اد ش�هود عيان من س�يدي بوزي�د بأن‬ ‫محتج�ن اتجهوا أمس إى مق�ر الواية وعمدوا إى‬ ‫خلع الباب الرئيس وحرق جزء من امقر احتجاجا‬ ‫عى اغتي�ال محمد الراهمي ي وقت س�ابق أمس‬ ‫بالرصاص أمام منزله ‪.‬‬ ‫وي َ‬ ‫ُتوق�ع أن يزي�د ح�ادث اغتي�ال محم�د‬ ‫الراهم�ي العضو ي امجلس التأس�يي وامنس�ق‬ ‫العام للتيار الش�عبي من حالة ااحتقان ي تونس‬ ‫التي تشهد انتقاا ديمقراطيا متعثرا بعد أكثر من‬ ‫سنتن عى الثورة‪.‬‬

‫عدد القتلى في سوريا يتجاوز الـ ‪ 100‬ألف‬ ‫باري�س‪ ،‬نيوي�ورك‪ ،‬ب�روت ‪ -‬مع�ن‬ ‫عاقل‪ ،‬وكاات‬ ‫أعل�ن اأمن العام لأمم امتحدة‪ ،‬بان كي‬ ‫مون‪ ،‬أن أكثر من ‪ 100‬ألف شخص ُق ِتلُوا‬ ‫منذ بداية النزاع ي سوريا‪ ،‬داعيا ً إى بذل‬ ‫مؤتمر للسام‪.‬‬ ‫مزي ٍد من الجهود لعقد‬ ‫ٍ‬ ‫وقال بان ك�ي مون ووزير خارجي�ة الوايات‬ ‫امتح�دة جون ك�ري‪ ،‬قب�ل لقائهم�ا أمس ي‬ ‫نيويورك‪ ،‬للصحفين إنه ا يوجد حل عسكري‬ ‫للنزاع الذي تشهده سوريا منذ ‪ 28‬شهراً‪.‬‬ ‫وي ح�ن يُقدِر امرصد الس�وري لحقوق‬ ‫اإنس�ان‪ ،‬وه�و منظمة غ�ر حكومي�ة يعتمد‬ ‫ع�ى عدد كبر من النش�طاء وامصادر الطبية‪،‬‬ ‫الحصيلة بأكثر من ‪ 100‬ألف قتيل بكثر‪ ،‬فإن‬ ‫اأمم امتحدة ا تزال تتوخى الحذر ي تعدادها‬ ‫للقتى‪.‬‬ ‫لكن بان كي مون اعتر أمس أن «أكثر من‬ ‫‪ 100‬ألف ش�خص ُق ِتلُ�وا وأن ماين نزحوا أو‬ ‫اضطروا للجوء إى الدول امجاورة»‪.‬‬ ‫واعتر أن�ه «ينبغي علين�ا وضع حد لهذا‬ ‫النزاع وأن تتوقف أعمال العنف من الجانبن»‪،‬‬ ‫وتاب�ع «م�ن ال�روري عقد مؤتمر س�ام ي‬ ‫جنيف ي أرع وق�ت»‪ ،‬مبديا أمله ي عقد هذا‬ ‫امؤتمر ي سبتمر امقبل‪.‬‬ ‫ميليشيات نظامية‬ ‫م�ن جانب�ه‪ ،‬قال الناش�ط الس�وري‪ ،‬أبو‬

‫اليمام الدمشقي‪ ،‬ل� «الرق» إن قوات النظام‬ ‫ب�دأت تس�تخدم ميليش�يا تابع�ة له�ا لنصب‬ ‫حواج�ز ي مناط�ق تعت�زم بعث�ة التفتي�ش‬ ‫الدولية زيارتها للتحقيق ي اس�تخدام اأسلحة‬ ‫الكيميائي�ة ع�ى أس�اس أنه�ا حواج�ز تابعة‬ ‫للجيش الحر‪.‬‬ ‫وأشار إى أن هذه الحواجز ا تبعد أحيانا ً‬ ‫إا ع�رات اأمت�ار عن حواج�ز الجيش الحر‬ ‫بحي�ث يصعُ ب التمييز بينه�ا‪ ،‬وقال إنها بدأت‬ ‫فع�اً ي افتع�ال اش�تباكات ومواجه�ات من‬ ‫شأنها إعاقة عمل البعثة‪.‬‬ ‫من جهة أخرى‪ ،‬أش�ار الدمشقي إى حالة‬ ‫تفس�خ وتحلل كبرة تعيش�ها اأجهزة اأمنية‬ ‫والعسكرية للنظام السوري ما أدى إى تحولها‬ ‫إى ميليشيا‪ ،‬مؤكدا ً أن قادة الوحدات العسكرية‬ ‫واأمني�ة أصبح�وا أصحاب الق�رار ي مناطق‬ ‫وجوده�م‪ ،‬فهم يق�ررون تنفي�ذ ااعتقاات أو‬ ‫اإعدامات اميدانية وحتى يستولون عى أماكن‬ ‫لجعلها مق�رات خاصة بهم وا يخضعون أية‬ ‫سلطة قضائية أو عسكرية‪ ،‬ويمكن القول إنهم‬ ‫تحولوا إى مافيات‪.‬‬ ‫ون�وه الدمش�قي إى أن ه�ذه امافي�ات‬ ‫تتص�ارع م�ع بعضه�ا ي كث�ر م�ن اأحيان‬ ‫وتنس�ب ااش�تباكات فيم�ا بينه�ا إى تس�لل‬

‫عن�ار م�ن الجيش الح�ر كما ح�دث مؤخرا ً‬ ‫ي حي م�زة ‪ 86‬عندما اش�تبكت مافيا رياض‬ ‫شاليش مع ش�بيحة الحي وادعوا أن ااشتباك‬ ‫وقع مع عنار الجيش الحر‪.‬‬ ‫وذكر الدمشقي أن زعامات امافيا التابعة‬ ‫للنظام انترت أيضا ً بن امدنين فهناك تاجر‬ ‫دمشقي ي حي الصالحية لديه نحو خمسمائة‬ ‫مس�لح‪ ،‬ويتجولون بحرية داخل مدينة دمشق‬ ‫وس�بق أن اش�تبكوا م�ع مليش�يا أح�د ق�ادة‬ ‫اأجهزة اأمنية ون ُ ِس�بَ هذا ااش�تباك أيضا ً إى‬ ‫الجيش الحر‪.‬‬ ‫وقدم الدمشقي أيضا ً نموذجا ً آخر للحالة‬ ‫امافيوية وهو شخص يعرف بالشيخ أبو رايا‬ ‫زعيم عش�رة كبرة قسم عشرته ليصبح جزء‬ ‫منه�ا تابعا ً لجبه�ة النرة‪ ،‬وج�زء آخر تابعا‬ ‫للمجلس العسكري‪ ،‬وجزء ثالث تابعا للمجلس‬ ‫الثوري‪ ،‬ي حن أنها تتبع النظام فعلياً‪.‬‬ ‫صاروخان ي الرموك‬ ‫ميداني�اً‪ ،‬ق�ال أب�و اليم�ام الدمش�قي إن‬ ‫صاروخي أرض أرض سقطا ي الساعة الثالثة‬ ‫من صباح أمس عى مخيم الرموك ي دمش�ق‪،‬‬ ‫ما أس�فر ع�ن استش�هاد ‪ 14‬مدنيا ً ع�ى اأقل‬ ‫بينهم أطفال ونس�اء‪ ،‬فيما أعلن عن اكتش�اف‬

‫نحو ‪ 193‬جثة ي قرية رس�م النفل البعيدة عن‬ ‫الس�فرة نحو س�بعة كيلوم�رات بريف حلب‪،‬‬ ‫كانت قوات النظام قتلتهم ي العرين من شهر‬ ‫يوني�و اماي بع�د أن احتجزتهم ي امدرس�ة‪،‬‬ ‫واكتشف الجيش الحر امجزرة صباح أمس بعد‬ ‫انس�حاب قوات النظام من امنطق�ة‪ ،‬علما ً بأن‬ ‫عدد سكان القرية يبلغ نحو ‪ 500‬نسمة فقط‪.‬‬ ‫انفجارات ي جرمانا‬ ‫س�ياق متص�ل‪ ،‬قالت الوكال�ة العربية‬ ‫ي‬ ‫ٍ‬ ‫الس�ورية لأنباء (س�انا)‪ ،‬اموالي�ة للنظام‪ ،‬إن‬ ‫عرة أش�خاص عى اأقل ُق ِتلُ�وا وأصيب نحو‬ ‫‪ 62‬آخ�رون ي انفج�ار س�يارة ملغومة أمس‬ ‫الخميس عى مشارف العاصمة دمشق‪.‬‬ ‫وذك�رت الوكال�ة أن التفج�ر اس�تهدف‬ ‫س�احة الس�يوف ي جرمانا وألقت بامسؤولية‬ ‫عى م�ا يس�مى «تنظي�م الدولة اإس�امية ي‬ ‫العراق والشام» امرتبط بالقاعدة‪.‬‬ ‫وانفجرت ي السابق قنابل ي حي جرمانا‬ ‫الذي يعيش به أنصار ومعارضون لأسد لكنه‬ ‫ا يزال تحت سيطرة القوات الحكومية‪.‬‬ ‫ودائما ً ما تتهم قوى الثورة السورية نظام‬ ‫بش�ار اأس�د بالوقوف خلف ه�ذه التفجرات‬ ‫إلصاقها بامعارضة‪.‬‬

‫تنصب حواجز وتنسبها إلى الجيش الحر‬ ‫ناشط‪ :‬ميليشيات نظامية ُ‬

‫دمار أصاب أحد شوارع ضاحية جرمانا ي دمشق بعد اانفجارات (أ ف ب)‬


‫اﻟﻮﺳﺎﻃﺔ ا“ﻓﺮﻳﻘﻴﺔ ﻓﻲ اﻟﺨﺮﻃﻮم ﻟﺘﻔﺎدي وﻗﻒ ﺗﺼﺪﻳﺮ ﻧﻔﻂ اﻟﺠﻨﻮب ﻋﺒﺮ أراﺿﻲ اﻟﺴﻮدان‬ ‫اﻟﺨﺮﻃﻮم ‪ -‬ﻓﺘﺤﻲ اﻟﻌﺮﴈ‬ ‫ﴍﻋﺖ اﻟﻮﺳـﺎﻃﺔ اﻹﻓﺮﻳﻘﻴﺔ ﺑﻦ اﻟﺴﻮدان‬ ‫ودوﻟـﺔ اﻟﺠﻨـﻮب ﰲ ﻣﺸـﺎورات ﺣﺜﻴﺜـﺔ‬ ‫ﺑﻐﺮض ﺗﻔﺎدي ﺗﻮﺟـﻪ اﻟﺨﺮﻃﻮم ﻹﻳﻘﺎف‬ ‫ﺻﺎدر ﻧﻔﻂ اﻟﺠﻨﻮب ﻋﱪ أراﺿﻴﻬﺎ ﺑﻨﻬﺎﻳﺔ‬ ‫اﻷﺳﺒﻮع اﻷول ﻣﻦ ﺷﻬﺮ أﻏﺴﻄﺲ اﻤﻘﺒﻞ‪.‬‬ ‫وﻣـﻦ اﻤﻘﺮر أن ﻳﻜﻮن اﻟﻮﺳـﻴﻂ اﻹﻓﺮﻳﻘﻲ رﺋﻴﺲ‬

‫ﺟﻨﻮب إﻓﺮﻳﻘﻴﺎ اﻟﺴﺎﺑﻖ‪ ،‬ﺛﺎﻣﺒﻮ اﻣﺒﻴﻜﻲ‪ ،‬وﺻﻞ إﱃ‬ ‫اﻟﺨﺮﻃﻮم ﻣﺴﺎء أﻣﺲ اﻟﺨﻤﻴﺲ ﰲ زﻳﺎرة رﺳﻤﻴﺔ‬ ‫ﻳﺮاﻓﻘـﻪ وزﻳـﺮ اﻟﺨﺎرﺟﻴـﺔ اﻹﺛﻴﻮﺑـﻲ‪ ،‬ﺗﺎدروس‬ ‫أدﻫﺎﻧﻮم‪ ،‬ﻹﺟﺮاء ﻣﺸـﺎورات ﺣـﻮل ﺗﻨﻔﻴﺬ اﺗﻔﺎق‬ ‫اﻟﺘﻌﺎون اﻤﺸﱰك ﺑﻦ اﻟﺴﻮدان ودوﻟﺔ اﻟﺠﻨﻮب‪.‬‬ ‫وﻗـﺎل اﻤﺘﺤـﺪث ﺑﺎﺳـﻢ وزارة اﻟﺨﺎرﺟﻴـﺔ‬ ‫اﻟﺴـﻮداﻧﻴﺔ إن رﺋﻴﺲ اﻵﻟﻴﺔ اﻹﻓﺮﻳﻘﻴﺔ ﺳـﻴﻠﺘﻘﻲ‬ ‫ﺧﻼل اﻟﺰﻳﺎرة رﺋﻴـﺲ اﻟﺠﻤﻬﻮرﻳﺔ واﻟﻨﺎﺋﺐ اﻷول‬

‫ووﻓﺪ اﻟﺘﻔﺎوض ﺑﻦ اﻟﺴﻮدان ودوﻟﺔ اﻟﺠﻨﻮب‪.‬‬ ‫وﺗـﺮددت ﻣﻌﻠﻮﻣـﺎت ﻋﻦ ﺗﻠﻘـﻲ اﻟﺨﺮﻃﻮم‬ ‫ﻣﻘﱰﺣـﺎ ً ﻣـﻦ اﻵﻟﻴـﺔ اﻹﻓﺮﻳﻘﻴـﺔ ﺑﺘﻤﺪﻳـﺪ اﻟﻔﱰة‬ ‫اﻤﻤﻨﻮﺣـﺔ ﻟﺠﻮﺑﺎ ﻹﻏـﻼق أﻧﺎﺑﻴﺐ اﻟﺒـﱰول‪ ،‬اﻟﺘﻲ‬ ‫ﻛﺎﻧـﺖ اﻟﺤﻜﻮﻣﺔ ﺣﺪدﺗﻬـﺎ ﺑـ ‪ 60‬ﻳﻮﻣـﺎً‪ ،‬ﺗﻔﺎدﻳﺎ ً‬ ‫ﻟﻸﴐار اﻟﻨﺎﺟﻤﺔ ﻋﻦ اﻟﻌﻤﻠﻴﺔ‪.‬‬ ‫ﻏﺮ أن اﻟﻨﺎﻃﻖ ﺑﺎﺳﻢ اﻟﺨﺎرﺟﻴﺔ‪ ،‬اﻟﺴﻔﺮ أﺑﻮ‬ ‫ﺑﻜﺮ اﻟﺼﺪﻳﻖ ﻣﺤﻤﺪ اﻷﻣﻦ‪ ،‬ﻧﻔﻰ ﻣﺎ ورد ﰲ أﺟﻬﺰة‬

‫اﻹﻋﻼم ﻣﻨﺴﻮﺑﺎ ً ﻟﻪ ﺣﻮل ﻫﺬا اﻤﻘﱰح‪ ،‬ﻣﻮﺿﺤﺎ ً أن‬ ‫ﻫﺬه اﻤﻬﻠـﺔ ﻟﻢ ﺗُﺤﺪﱠد ﺑﻮاﺳـﻄﺔ اﻟﺴـﻮدان وإﻧﻤﺎ‬ ‫ﺑﻤﻮﺟﺐ اﻤﺎدة ‪ 703‬ﻣﻦ اﺗﻔﺎﻗﻴﺔ اﻟﻨﻔﻂ‪.‬‬ ‫وﻗﺎل أﺑﻮﺑﻜﺮ‪ ،‬ﰲ ﺗﴫﻳﺢ ﻟﻪ‪ ،‬إن ﻣﺎ ذﻛﺮه ﰲ‬ ‫ﺗﴫﻳﺤﺎت ﺻﺤﻔﻴﺔ ﻫـﻮ أﻧﻪ ﻻ ﻳﺰال ﻫﻨﺎك وﻗﺖ‬ ‫ﻣﺘﺒﻖ ﻣـﻦ ﻣﻬﻠﺔ اﻟـ ‪ 60‬ﻳﻮﻣـﺎً‪ ،‬ﺑﺈﻣﻜﺎن ﺣﻜﻮﻣﺔ‬ ‫ٍ‬ ‫ﺟﻨـﻮب اﻟﺴـﻮدان اﺳـﺘﺨﺪاﻣﻪ ﻟﻮﻗـﻒ دﻋﻤﻬـﺎ‬ ‫ﻟﺤﺮﻛﺎت اﻟﺘﻤﺮد اﻟﺴﻮداﻧﻴﺔ‪.‬‬

‫‪16‬‬

‫ﺳﻴﺎﺳﺔ‬

‫وﰲ ﺳـﻴﺎق ذي ﺻﻠﺔ‪ ،‬ﺑﺪأت ﻟﺠﻨﺔ اﻟﺘﺤﻘﻴﻖ‬ ‫اﻹﻓﺮﻳﻘﻴـﺔ ﰲ اﺗﻬﺎﻣـﺎت ﻟﺠﻨﻮب اﻟﺴـﻮدان ﺑﺪﻋﻢ‬ ‫اﻤﺘﻤﺮدﻳـﻦ ﰲ اﻟﺸـﻤﺎل أﻋﻤﺎﻟﻬـﺎ ﰲ اﻟﺨﺮﻃـﻮم‬ ‫اﻷرﺑﻌﺎء اﻤﺎﴈ وﻋﻘﺪت اﺟﺘﻤﺎﻋﺎت ﻣﻊ ﻣﺴﺆوﻟﻦ‬ ‫ﺳـﻮداﻧﻴﻦ أﺑﺮزﻫـﻢ وزﻳـﺮ اﻟﺪﻓـﺎع‪ ،‬ﻋﺒﺪاﻟﺮﺣﻴﻢ‬ ‫ﻣﺤﻤﺪ ﺣﺴﻦ‪ ،‬ووزﻳﺮ اﻟﺪاﺧﻠﻴﺔ‪ ،‬إﺑﺮاﻫﻴﻢ ﻣﺤﻤﻮد‪،‬‬ ‫ووﻛﻴـﻞ وزارة اﻟﺨﺎرﺟﻴـﺔ رﺣﻤـﺔ اﻟﻠـﻪ ﻣﺤﻤـﺪ‬ ‫ﻋﺜﻤﺎن‪.‬‬

‫ﻣﻘﺎﺗﻞ ﻣﻦ ﻗﺒﻴﻠﺔ اﻟﻨﻮﻳﺮ اﻟﺠﻨﻮﺑﻴﺔ ﻳﻌﻮد إﱃ وﻻﻳﺔ ﺟﻮﻧﻘﲇ ﺑﻌﺪ ﻗﺘﺎل ﺿﺪ ﺟﻤﺎﻋﺔ ﻳﺎو ﻳﺎو اﻤﺘﻤﺮدة )أ ف ب(‬

‫اﻟﺠﻤﻌﺔ ‪17‬رﻣﻀﺎن ‪1434‬ﻫـ ‪26‬ﻳﻮﻟﻴﻮ ‪2013‬م اﻟﻌﺪد )‪ (600‬اﻟﺴﻨﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬

‫ﻳﻮﻣﻴّﺎت أﺣﻮازي‬

‫ﻣﺼﺮ‪ :‬ﻗﻮى ‪ ٣٠‬ﻳﻮﻧﻴﻮ ﺗﻠﺒﻲ ﻧﺪاء اﻟﺴﻴﺴﻲ‬

‫إﻳﺮان‪ ..‬اﻟﻌﻼج‬ ‫ﺑﺎﻟﻤﺨﺪرات!‬

‫اﻟﻘﺎﻫﺮة ‪ -‬ﻣﺤﻤﺪ ﻋﺎدل‪ ،‬ﻣﺤﻤﺪ إﺑﺮاﻫﻴﻢ‬ ‫ﻋﺒّﺎس اﻟﻜﻌﺒﻲ‬

‫ﻗﻄـﻊ اﻻﺣﺘـﻼل اﻷﺟﻨﺒـﻲ اﻟﻔـﺎرﳼ اﻷدوﻳـﺔ ﻋـﻦ‬ ‫ّ‬ ‫ﻣﺘﻮﻓـﺮ ﻣﻨﻬﺎ‬ ‫اﻷﺣـﻮاز اﻤﺤﺘ ّﻠـﺔ ورﻓـﻊ أﺳـﻌﺎر ﻣـﺎ ﻫـﻮ‬ ‫ﻓﻌﻮّﺿﻬـﺎ ﺑﺎﻤﺨـﺪرات! وأﻛـﺪت ﻣﺼـﺎدر إﻳﺮاﻧﻴّـﺔ ﻟﺠﻮء‬ ‫ﻋﺪﻳـﺪ ﻣﻦ اﻤﺮﴇ ﰲ اﻷﺣﻮاز إﱃ اﻷدوﻳﺔ اﻤﺨﺪّرة ﻟﺘﺴـﻜﻦ‬ ‫آﻻﻣﻬﻢ ﺑﺴـﺒﺐ ﻓﻘﺪان اﻷدوﻳﺔ‪ .‬واﻋﺘﻤﺪ اﻻﺣﺘﻼل اﻹﻳﺮاﻧﻲ‬ ‫ﻋـﲆ إﻏﺮاق ﻣﺨﺘﻠـﻒ اﻤﺪن واﻟﺒﻠـﺪات واﻟﻘـﺮى اﻷﺣﻮازﻳّﺔ‬ ‫ﺑﺎﻤﺨـﺪّرات وﺑﺄﺑﺨـﺲ اﻷﺛﻤـﺎن‪ ،‬ﺳـﺎﻋﻴﺎ ً ﻟﺘﺪﻣـﺮ اﻟﺒﻨﻴﺔ‬ ‫اﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻴّﺔ‪ .‬وﻳﺆﻛﺪ ﺷـﻬﻮد أﺣﻮازﻳّـﻮن ﺣﻤﺎﻳﺔ اﻻﺣﺘﻼل‬ ‫اﻟﻔﺎرﳼ ودﻋﻤﻪ اﻟﻜﺎﻣﻞ ﻟﺘﺠّ ﺎر اﻤﺨﺪّرات ﻣﻦ اﻤﺴﺘﻮﻃﻨﻦ‬ ‫اﻟﻔـﺮس‪ ،‬وﻣﻌﺎﻗﺒـﺔ اﻤﻮاﻃﻨـﻦ اﻷﺣﻮازﻳﻦ ﰲ ﺣـﺎل إﺑﺪاء‬ ‫اﻤﻤﺎﻧﻌـﺔ واﻻﺣﺘﺠﺎج ﺿﺪ اﻟﺘﺠّ ـﺎر! وأ ّﻛﺪ ﻣﻮﻗـﻊ أﺣﻮازﻧﺎ‬ ‫ﻗﻴﺎم اﻻﺣﺘﻼل اﻟﻔﺎرﳼ ﺑﻨﴩ ﻛﻤﻴّﺎت ﻫﺎﺋﻠﺔ ﻣﻦ اﻤﺨﺪّرات‬ ‫ﰲ اﻤﺘﻨﺰﻫـﺎت واﻟﺤﺪاﺋﻖ اﻟﻌﺎﻣّ ﺔ ﺑﻤﺨﺘﻠﻒ اﻤﺪن اﻷﺣﻮازﻳّﺔ‪،‬‬ ‫ﻣﻌﻠﻨﺎ ً ﻋـﻦ ﺗﻌﺎون ﻣﺨﺎﺑـﺮات دوﻟﺔ اﻻﺣﺘﻼل وﺗﺴـﺎﻫﻠﻬﺎ‬ ‫ﻣـﻊ اﻟﺘﺠّ ـﺎر اﻟﻔـﺮس ﰲ اﻷﺣـﻮاز‪ ،‬واﻟﻐﺎﻳﺔ ﻣـﻦ ذﻟﻚ ﻫﻲ‬ ‫ﺗﺪﻣـﺮ اﻟﻄﺎﻗـﺎت اﻟﺒﴩﻳّـﺔ وﴐب اﻟﺤﺮﻛـﺔ اﻟﻮﻃﻨﻴّـﺔ‬ ‫اﻷﺣﻮازﻳّﺔ وإﺿﻌـﺎف ﻣﻘﺎوﻣﺘﻬﺎ ﺿﺪ اﻻﺣﺘـﻼل‪ .‬وﺗﻨﺘﻬﺞ‬ ‫اﻟﺪوﻟﺔ اﻹﻳﺮاﻧﻴّﺔ ﺷﺘّﻰ اﻟﺴـﺒﻞ ﻟﺘﻮرﻳﻂ اﻟﺸﺒﺎب ﰲ اﻷﺣﻮاز‬ ‫ﰲ اﻹدﻣـﺎن‪ ،‬وﺗﻌﻤـﺪ اﻋﺘﻘﺎل أﻛـﱪ ﻋﺪد ﻣﻨﻬـﻢ دون ذﻧﺐ‬ ‫ﻹﺟﺒﺎرﻫﻢ ﻋﲆ اﺳﺘﻬﻼك اﻤﺨﺪرات‪ ،‬وﻻ ﺷﻚ أن اﻟﻨﺎﺷﻄﻦ‬ ‫ﰲ اﻤﺠﺎﻟﻦ اﻟﺴﻴﺎﳼ واﻟﺜﻘﺎﰲ ﻳﺘﻌ ّﺮﺿﻮن أﻛﺜﺮ ﻣﻦ ﻏﺮﻫﻢ‬ ‫ﻟﻼﻋﺘﻘﺎل واﻹﺟﺒﺎر ﻋﲆ اﻹدﻣﺎن ﰲ اﻟﺴﺠﻮن‪.‬‬ ‫وﻋ ّﻠـﻞ ﻓﺮاﻣﺮزﻳـﺎن رﺋﻴـﺲ أﺣـﺪ اﻤﺮاﻛـﺰ اﻟﻄﺒﻴّـﺔ ﰲ‬ ‫اﻷﺣﻮاز‪ ،‬ﺳـﺒﺐ ﻟﺠﻮء اﻤﺮﴇ ﻟﻠﻤﺨﺪرات ﻟﺘﺴﻜﻦ آﻻﻣﻬﻢ‪،‬‬ ‫ﺑﺎرﺗﻔـﺎع أﺳـﻌﺎر اﻷدوﻳـﺔ وﻓﻘـﺪان ﻛﺜﺮ ﻣﻨﻬـﺎ‪ ،‬إﺿﺎﻓﺔ‬ ‫ﻟﺮﻓـﺾ ﻣﻨﻈﻤـﺔ اﻟﺘﺄﻣـﻦ اﻻﺟﺘﻤﺎﻋـﻲ ﺗﻐﻄﻴـﺔ اﻟﻌـﻼج‬ ‫ﻟﻠﻤﺮﴇ ﻟﻐﻼء أﺳﻌﺎر اﻷدوﻳﺔ‪ ،‬اﻟﻐﻼء اﻟﺬي دﻓﻊ ﺑﻜﺜﺮ ﻣﻦ‬ ‫اﻷﴎ اﻷﺣﻮازﻳّﺔ ﻟﻠﻌﻴﺶ ﺗﺤﺖ ﺧﻂ اﻟﻔﻘﺮ‪.‬‬

‫أﺑـﺪت اﻟﻘـﻮى اﻟﺴﻴﺎﺳـﻴﺔ‬ ‫اﻟﻠﻴﱪاﻟﻴﺔ واﻟﺸـﺒﺎﺑﻴﺔ ﰲ ﻣﴫ‪،‬‬ ‫اﻟﺘـﻲ ﻛﺎﻧﺖ وﻗـﻮد اﺣﺘﺠﺎﺟﺎت‬ ‫‪ 30‬ﻳﻮﻧﻴـﻮ‪ ،‬ﺗﺄﻳﻴﺪﻫـﺎ ﻟﺪﻋـﻮة‬ ‫اﻟﺘﻈﺎﻫـﺮ اﻟﻴﻮم ﺑﻐـﺮض ﻣﻨﺢ‬ ‫»ﺗﻔﻮﻳـﺾ ﻟﻠﺠﻴﺶ ﻤﻮاﺟﻬـﺔ اﻟﻌﻨﻒ‬ ‫واﻹرﻫـﺎب«‪ ،‬ﰲ اﻤﻘﺎﺑـﻞ ﺳـﻴﺘﻈﺎﻫﺮ‬ ‫اﻹﺧـﻮان اﻤﺴـﻠﻤﻮن اﻟﻴـﻮم أﻳﻀـﺎ ً‬ ‫ﻟﻠﻤﻄﺎﻟﺒـﺔ ﺑﻌـﻮدة اﻟﺪﻛﺘـﻮر ﻣﺤﻤـﺪ‬ ‫ﻣﺮﳼ إﱃ ﻣﻮﻗﻊ اﻟﺮﺋﻴﺲ‪.‬‬ ‫وﻗـﺎل ﺣـﺰب اﻟﻮﻓـﺪ اﻟﻠﻴﱪاﱄ ﰲ‬ ‫ﻣـﴫ إﻧﻪ ﻳﺪﻋﻢ دﻋـﻮة وزﻳﺮ اﻟﺪﻓﺎع‪،‬‬ ‫اﻟﻔﺮﻳـﻖ أول ﻋﺒـﺪ اﻟﻔﺘﺎح اﻟﺴـﻴﴘ‪،‬‬ ‫ﻟﻠﺘﻈﺎﻫﺮ اﻟﻴـﻮم اﻟﺠﻤﻌﺔ ﻤﻨﺢ اﻟﺠﻴﺶ‬ ‫واﻟﴩﻃـﺔ »ﺗﻔﻮﻳﻀـﺎ ً ﻤﻮاﺟﻬـﺔ‬ ‫اﻹرﻫﺎب«‪.‬‬ ‫وأوﺿﺢ اﻤﺘﺤﺪث ﺑﺎﺳﻢ اﻟﺤﺰب‪،‬‬ ‫ﻋﺒـﺪ اﻟﻠﻪ اﻤﻐـﺎزي‪ ،‬أن »اﻟﻮﻓﺪ« ﻳﺪﻋﻢ‬ ‫اﻟﺴﻴﴘ وﻳﻔﻮﺿﻪ ﻟﺤﻤﺎﻳﺔ اﻟﻮﻃﻦ ﻣﻦ‬ ‫اﻹرﻫﺎﺑﻴﻦ واﻟﻘﺒـﺾ ﻋﲆ اﻤﺤﺮﺿﻦ‬ ‫وﻣﺤﺎﻛﻤﺘﻬﻢ‪.‬‬ ‫ﻣﻦ ﺟﺎﻧﺒﻪ‪ ،‬أﻋﻠﻨـﺖ ﺣﺮﻛﺔ ﺗﻤﺮد‬ ‫ﻋﲆ ﻟﺴﺎن ﻣﻨﺴﻘﻬﺎ اﻟﻌﺎم ﻣﺤﻤﻮد ﺑﺪر‬ ‫أﻧﻬﺎ ﺗﺪﻋﻢ دﻋﻮة اﻟﺴﻴﴘ ﻟﻠﺘﻈﺎﻫﺮ‪.‬‬ ‫وﻗﺎل ﺑﺪر ﻟـ »اﻟﴩق« إن ﺣﺮﻛﺔ‬

‫ﻧﺎﺷﻂ ﺣﻘﻮﻗﻲ‬ ‫ﻳﺆﻳﺪ ﻓﺾ‬ ‫اﻋﺘﺼﺎﻣﺎت‬ ‫ا­ﺧﻮان ﺑﺎﻟﻘﻮة‬ ‫ﻏﻴﺮ اﻟﻤﻔﺮﻃﺔ‬

‫‪eias@alsharq.net.sa‬‬

‫ﺗﻤﺮد اﻟﺘـﻲ ﺟﻤﻌﺖ ﺗﻮﻗﻴﻌـﺎت ﻟﻌﺰل‬ ‫اﻟﺮﺋﻴﺲ ﻣﺤﻤـﺪ ﻣﺮﳼ ﺗﺆﻳـﺪ »إﻧﻬﺎء‬ ‫اﻹرﻫـﺎب واﻟﻌﻨـﻒ« اﻟـﺬي ﺗﻤﺎرﺳـﻪ‬ ‫ﺗﻨﻈﻴﻤﺎت ﻣﺴـﻠﺤﺔ‪ ،‬وأﻛﺪ أن اﻟﺤﺮﻛﺔ‬ ‫ﺗﺪﻋـﻢ ﺗﻨﻔﻴـﺬ ﺧﺎرﻃﺔ اﻟﻄﺮﻳـﻖ اﻟﺘﻲ‬ ‫أﻋﻠﻦ ﻋﻨﻬﺎ اﻟﻔﺮﻳﻖ اﻟﺴﻴﴘ ﰲ ‪ 3‬ﻳﻮﻟﻴﻮ‬ ‫اﻟﺠﺎري وﻗﻄﻊ اﻟﻄﺮﻳﻖ ﻋﲆ اﻟﺴﺎﻋﻦ‬ ‫ﻟﺘﻌﻄﻴﻞ إرادة اﻟﺸﻌﺐ اﻤﴫي‪.‬‬ ‫ﺳـﻴﺎق ﻣﺘﺼـﻞ‪ ،‬اﻋﺘـﱪ‬ ‫وﰲ‬ ‫ٍ‬ ‫اﻤﺘﺤـﺪث ﺑﺎﺳـﻢ ﺣـﺰب اﻤﴫﻳـﻦ‬ ‫اﻷﺣـﺮار‪ ،‬ﺷـﻬﺎب وﺟﻴﻪ‪ ،‬أﻧـﻪ ﻳﻨﺒﻐﻲ‬ ‫أن ﻳﻌﻠـﻢ ﻣَـ ْﻦ ﰲ اﻟﺪاﺧـﻞ واﻟﺨـﺎرج‬ ‫أن اﻟﺸـﻌﺐ اﻤـﴫي ﻗﺎدرﻋﲆ اﺗﺨﺎذ‬ ‫ﻗﺮاره ﺑﻨﻔﺴـﻪ وﻋﲆ ﺗﻔﻮﻳﺾ اﻟﺠﻴﺶ‬ ‫ﻤﻮاﺟﻬﺔ اﻹرﻫﺎب‪.‬‬ ‫ﻛﻤـﺎ رأى اﻟﻘﻴـﺎدي ﰲ ﺟﺒﻬـﺔ‬ ‫اﻹﻧﻘﺎذ اﻟﻮﻃﻨﻲ‪ ،‬ﻣﺤﻤﻮد اﻟﻌﻼﻳﲇ‪ ،‬أن‬ ‫دﻋﻮة اﻟﻔﺮﻳﻖ اﻟﺴـﻴﴘ ﻟﻠﺘﻈﺎﻫﺮ أﻛﱪ‬ ‫ﻣﻦ أي أﺣﺰاب أو أي ﺗﻜﺘﻼت‪ ،‬واﻧﺘﻘﺪ‬ ‫ﻣﻤﺎرﺳـﺔ اﻻﺗﺤﺎد اﻷوروﺑﻲ ﺿﻐﻮﻃﺎ ً‬ ‫ﻋﲆ اﻹدارة اﻤﴫﻳـﺔ اﻤﺆﻗﺘﺔ ﻟﻺﻓﺮاج‬ ‫ﻋﻦ ﻣﺤﻤﺪ ﻣﺮﳼ‪ ،‬اﻤﻌـﺰول ﰲ ﻣﻜﺎن‬ ‫ﻏﺮ ﻣﻌـﺮوف ﻣﻨﺬ اﻟـ ‪ 3‬ﻣـﻦ ﻳﻮﻟﻴﻮ‪،‬‬ ‫وﻗﻴـﺎدات ﺟﻤﺎﻋﺔ اﻹﺧﻮان اﻤﺴـﻠﻤﻦ‬ ‫وﻫﻮأﻣﺮﻏﺮﻣﻘﺒـﻮلوﺗـﻢرﻓﻀـﻪ‪.‬‬ ‫ﺑﺪوره‪ ،‬ﺷـﺪد اﻟﻨﺎﺷـﻂ اﻟﻘﺒﻄﻲ‬ ‫ﺟـﻮرج إﺳـﺤﻖ ﻋـﲆ ﴐورة ﺗﻠﺒﻴﺔ‬ ‫دﻋـﻮة اﻟﻔﺮﻳـﻖ اﻟﺴـﻴﴘ ﻟﻠﺘﻈﺎﻫـﺮ‪،‬‬ ‫واﺗﻬـﻢ اﻤﻮﺟﻮدﻳـﻦ ﰲ ﻣﻴـﺪان راﺑﻌﺔ‬ ‫اﻟﻌﺪوﻳـﺔ ﺑﻤﻤﺎرﺳـﺔ اﻟﺘﺤﺮﻳﺾ ﻋﲆ‬ ‫اﻟﻌﻨـﻒ‪ ،‬وﺗﺎﺑـﻊ‪» :‬إذا ﻛﺎن اﻹﺧـﻮان‬ ‫ﻳﻌﺘﻘـﺪون أن ﺗﴫﻳﺤـﺎت اﻟﺴـﻴﴘ‬ ‫ﻣﻮﺟﱠ ﻬﺔ إﻟﻴﻬﻢ وأﻧﻬـﻢ ﻫﻢ اﻻرﻫﺎﺑﻴﻮن‬

‫)روﻳﱰز(‬

‫ﻣﴫﻳﻮن ﻳﺘﻈﺎﻫﺮون ﰲ ﻣﻴﺪان اﻟﺘﺤﺮﻳﺮ ﻟﺪﻋﻢ اﻟﻔﺮﻳﻖ اﻟﺴﻴﴘ‬

‫ﺗﺄﻳﻴﺪ ﻣﻦ وﻓﺪ »اﻟﻤﺼﺮﻳﻴﻦ ا ﺣﺮار« و»ﺗﻤﺮد« ﻟﺪﻋﻮة اﻟﺘﻈﺎﻫﺮ اﻟﻴﻮم‬ ‫ﻓﻬـﺬا اﻟﺨﻄـﺎب ﻣﻮﺟﱠ ـﻪ ﻟﻬـﻢ‪ ،‬وإن‬ ‫ﻟـﻢ ﻳﻜﻮﻧـﻮا إرﻫﺎﺑﻴﻦ ﻓﻬـﻮ ﺑﺎﻟﺘﺄﻛﻴﺪ‬ ‫ﻟﻴـﺲ ﻣﻮﺟﻬـﺎ ً ﻟﻬـﻢ ﺑـﻞ ﻟﺠﻤﺎﻋـﺎت‬ ‫اﻟﻌﻨﻒ واﻟﺘﺤﺮﻳـﺾ ﰲ ﻣﻴﺪان راﺑﻌﺔ‬ ‫اﻟﻌﺪوﻳﺔ«‪.‬‬ ‫ﻣـﻦ ﺟﻬﺘـﻪ‪ ،‬وﺻـﻒ اﻟﺨﺒـﺮ‬

‫اﻻﺳـﱰاﺗﻴﺠﻲ‪ ،‬اﻟﻠﻮاء ﺣﺴﺎم ﺳﻮﻳﻠﻢ‪،‬‬ ‫ﺟﻤﺎﻋﺔ اﻹﺧﻮان ﺑـ »اﻟﺪﻣﻮﻳﺔ«‪ ،‬ورأى‬ ‫أﻧﻬـﺎ ﺗﻤﺜـﻞ ﺧﻄـﺮا ﻋﲆ أﻣـﻦ ﻣﴫ‬ ‫اﻟﺪاﺧﲇ واﻟﺨﺎرﺟـﻲ‪ ،‬واﺗﻬﻢ اﻟﻘﻴﺎدي‬ ‫اﻹﺧﻮاﻧـﻲ ﻣﺤﻤﺪ اﻟﺒﻠﺘﺎﺟـﻲ ﺑﺎﻟﺘﻮرط‬ ‫ﰲ ﺗﴫﻳﺤـﺎت ﺗﻔﻴـﺪ ﺑﻮﺟـﻮد راﺑﻂ‬

‫ﺑﻦ ﻋـﺰل ﻣﺮﳼ واﻷﻋﻤـﺎل اﻹرﻫﺎﺑﻴﺔ‬ ‫ﰲ ﺳﻴﻨﺎء‪.‬‬ ‫أﻣـﺎ اﻟﻨﺎﺷـﻂ اﻟﺤﻘﻮﻗـﻲ رﺋﻴﺲ‬ ‫اﻤﻨﻈﻤـﺔ اﻤﴫﻳﺔ ﻟﺤﻘﻮق اﻹﻧﺴـﺎن‪،‬‬ ‫ﺣﺎﻓـﻆ أﺑـﻮ ﺳـﻌﺪة‪ ،‬ﻓﺪﻋـﺎ إﱃ ﻓﺾ‬ ‫اﻋﺘﺼﺎم ﻣﻨـﺎﴏي اﻟﺮﺋﻴﺲ اﻤﻌﺰول‬

‫ﰲ ﻣﻴـﺪان راﺑﻌـﺔ اﻟﻌﺪوﻳـﺔ‪ ،‬ﴍق‬ ‫اﻟﻘﺎﻫﺮة‪ ،‬ﺑﺎﻟﻘﻮة ﻏـﺮ اﻤﻔﺮﻃﺔ‪ ،‬وﻗﺎل‬ ‫ً‬ ‫اﺳـﺘﺠﺎﺑﺔ‬ ‫إن ﺗﻈﺎﻫﺮ اﻤﴫﻳﻦ اﻟﻴﻮم‬ ‫ﻟﺪﻋـﻮة اﻟﺠﻴﺶ ﻫﻲ ﺗﺄﻛﻴـﺪ ﻋﲆ دﻋﻢ‬ ‫إﺟﺮاءاﺗـﻪ وﺧﺎرﻃـﺔ اﻟﻄﺮﻳـﻖ ﰲ‬ ‫ﻣﻮاﺟﻬﺔ ﻣﻦ ﺳﻤﺎﻫﻢ اﻤﺸﻜﻜﻦ‪.‬‬

‫اﻟﺴﻠﻄﺎت اﻟﻤﺼﺮﻳﺔ‪ :‬ﻟﻦ ﻧﺴﻤﺢ ﺑﺈﺷﺎﻋﺔ ا“رﻫﺎب ورﻓﻊ اﻟﺴﻼح‬ ‫™‬ ‫اﻟﻘﺎﻫﺮة ‪ -‬أ ف ب‬

‫وزﻳﺮ اﻟﺪﻓﺎع اﻟﺴﻴﴘ ﰲ ﻛﻠﻤﺘﻪ أﻣﺲ اﻷول اﻟﺘﻲ دﻋﺎ ﻓﻴﻬﺎ إﱃ ﻣﻮاﺟﻬﺔ اﻹرﻫﺎب )أ ف ب(‬

‫ﺣﺬﱠر ﻣﺠﻠﺲ اﻟﺪﻓﺎع اﻟﻮﻃﻨﻲ اﻤﴫي‪،‬‬ ‫اﻤﺨﺘﺺ وﻓﻘـﺎ ً ﻟﻺﻋﻼن اﻟﺪﺳـﺘﻮري‬ ‫اﻤﺆﻗﺖ‪ ،‬ﺑﺎﻟﻨﻈﺮ ﰲ اﻟﺸـﺆون اﻟﺨﺎﺻﺔ‬ ‫ﺑﻮﺳـﺎﺋﻞ ﺗﺄﻣـﻦ اﻟﺒﻼد وﺳـﻼﻣﺘﻬﺎ‪،‬‬ ‫أﻣﺲ اﻟﺨﻤﻴﺲ‪ ،‬ﻣﻦ أن أﺟﻬﺰة اﻟﺪوﻟﺔ‬ ‫وﻣﺆﺳﺴـﺎﺗﻬﺎ »ﻟﻦ ﺗﺴـﻤﺢ ﻷﺣـﺪ ﺑﱰوﻳﻊ‬ ‫ﻣﻮاﻃﻨﻴﻬﺎ أو رﻓﻊ اﻟﺴﻼح ﰲ وﺟﻪ اﻤﺠﺘﻤﻊ‬

‫أو إﺷﺎﻋﺔ اﻹرﻫﺎب ﻟﻔﻈﺎ ً أو ﻓﻌﻼً«‪.‬‬ ‫وأﻛـﺪ اﻤﺠﻠـﺲ اﻟﺬي ﻳﻀـﻢ اﻟﺮﺋﻴﺲ‬ ‫اﻤﺆﻗـﺖ ﻋﺪﱄ ﻣﻨﺼـﻮر ورﺋﻴـﺲ اﻟﻮزراء‬ ‫ﺣﺎزم اﻟﺒﺒـﻼوي ووزﻳﺮ اﻟﺪﻓﺎع ﻋﺒﺪاﻟﻔﺘﺎح‬ ‫اﻟﺴﻴﺎﳼ‪ ،‬وﻋﺪدا ً ﻣﻦ اﻟﻘﻴﺎدات اﻟﻌﺴﻜﺮﻳﺔ‪،‬‬ ‫أن »اﻟﺪوﻟﺔ ﺑﻜﺎﻓﺔ أﺟﻬﺰﺗﻬﺎ وﻣﺆﺳﺴـﺎﺗﻬﺎ‬ ‫وﰲ إﻃـﺎر ﻣﻦ ﺳـﻴﺎدة اﻟﻘﺎﻧـﻮن وﺣﻤﺎﻳﺔ‬ ‫ﺣﻘﻮق اﻹﻧﺴـﺎن ﻟﻦ ﺗﺴـﻤﺢ ﻷﺣﺪ ﺑﱰوﻳﻊ‬ ‫ﻣﻮاﻃﻨﻴﻬﺎ أو ﺣﻤﻞ اﻟﺴﻼح ﰲ وﺟﻪ اﻟﺪوﻟﺔ‬

‫واﻤﺠﺘﻤـﻊ أو إﺷـﺎﻋﺔ اﻹرﻫـﺎب ﻟﻔﻈـﺎ ً أو‬ ‫ﻓﻌـﻼً أو ﻣﺤﺎوﻟـﺔ اﺑﺘـﺰاز اﻤﻮاﻃﻨـﻦ أو‬ ‫ارﺗﻬـﺎن اﻤﺠﺘﻤﻊ أو ﺗﺒﺪﻳﺪ اﻟﺴـﻠﻢ واﻷﻣﻦ‬ ‫اﻟﺪاﺧﻠﻴـﻦ«‪ ،‬ﰲ إﺷـﺎرة إﱃ اﺣﺘﻤﺎل وﻗﻮع‬ ‫أﻋﻤـﺎل ﻋﻨﻒ ﺧـﻼل اﻟﺘﻈﺎﻫـﺮات اﻤﺆﻳﺪة‬ ‫واﻤﻌﺎرﺿـﺔ ﻟﺠﻤﺎﻋـﺔ اﻹﺧﻮان اﻤﺴـﻠﻤﻦ‬ ‫اﻟﺘـﻲ ﻳُﻨﺘﻈـﺮ أن ﺗﺸـﻬﺪﻫﺎ ﻣـﴫ اﻟﻴﻮم‬ ‫اﻟﺠﻤﻌﺔ‪.‬‬ ‫ﺳـﻴﺎق ﻣﺘﺼـﻞ‪ ،‬ﻗـﺎل اﻤﺘﺤـﺪث‬ ‫ﰲ‬ ‫ٍ‬

‫اﻟﺮﺳـﻤﻲ ﺑﺎﺳﻢ اﻟﻘﻮات اﻤﺴـﻠﺤﺔ‪ ،‬اﻟﻌﻘﻴﺪ‬ ‫ﻣﺤﻤـﺪ أﺣﻤـﺪ ﻋـﲇ‪ ،‬إن دﻋـﻮة وزﻳـﺮ‬ ‫اﻟﺪﻓـﺎع اﻟﻔﺮﻳﻖ أول ﻋﺒﺪاﻟﻔﺘﺎح اﻟﺴـﻴﴘ‪،‬‬ ‫ﻟﻠﻤﴫﻳـﻦ إﱃ اﻟﺘﻈﺎﻫـﺮ اﻟﻴـﻮم اﻟﺠﻤﻌﺔ‬ ‫ﻟﺘﻔﻮﻳﻀـﻪ ﰲ ﻣﻮاﺟﻬﺔ »اﻹرﻫﺎب« ﻟﻴﺴـﺖ‬ ‫»ﺗﻬﺪﻳـﺪا ً ﻷﻃـﺮاف ﺳﻴﺎﺳـﻴﺔ ﺑﻌﻴﻨﻬﺎ«‪ ،‬ﰲ‬ ‫إﺷﺎرة إﱃ اﻹﺧﻮان اﻤﺴﻠﻤﻦ‪.‬‬ ‫وأﻛﺪ اﻤﺘﺤﺪث أن دﻋﻮة اﻟﺴـﻴﴘ إﱃ‬ ‫اﻟﺘﻈﺎﻫـﺮ »ﻟﻢ ﺗﺤﻤـﻞ ﻷﻃﺮاف ﺳﻴﺎﺳـﻴﺔ‬

‫ﺑﻌﻴﻨﻬـﺎ‪ ،‬ﺑـﻞ ﺟـﺎءت ﻛﻤﺒـﺎدرة وﻃﻨﻴـﺔ‬ ‫ﻤﻮاﺟﻬﺔ اﻟﻌﻨﻒ واﻹرﻫﺎب اﻟﺬي ﻻ ﻳﺘﺴـﻖ‬ ‫ﻣـﻊ ﻃﺒﻴﻌـﺔ اﻟﺸـﻌﺐ اﻤـﴫي وﻳﻬـﺪد‬ ‫ﻣﻜﺘﺴﺒﺎت ﺛﻮرﺗﻪ وأﻣﻨﻪ اﻤﺠﺘﻤﻌﻲ‪ ،‬وﻟﻜﻲ‬ ‫ﻳﻌﻠـﻢ دﻋـﺎة اﻟﻌﻨـﻒ واﻹرﻫـﺎب أن ﻟﻬﺬا‬ ‫اﻟﺸـﻌﺐ اﻟﻌﻈﻴﻢ ﺟﻴﺸـﺎ ً وﴍﻃﺔ ﻗﺎدرﻳﻦ‬ ‫ﻋﲆ ﺣﻤﺎﻳﺘـﻪ«‪ ،‬ﻣﻀﻴﻔﺎ ً أن دﻋﻮﺗﻪ »ﺟﺎءت‬ ‫ﻻﺳـﺘﻜﻤﺎل ﺟﻬـﻮد ﻣﺆﺳﺴـﺔ اﻟﺮﺋﺎﺳـﺔ‬ ‫ﻟﻠﻤﺼﺎﻟﺤﺔ اﻟﻮﻃﻨﻴﺔ واﻟﻌﺪاﻟﺔ اﻻﻧﺘﻘﺎﻟﻴﺔ«‪.‬‬

‫ﻋﺒﺎس ﻳﺰور اﻟﻘﺎﻫﺮة ﻟﻠﺘﺤﻘﻖ ﻣﻦ اﺳﺘﻤﺮارﻫﺎ ﻓﻲ رﻋﺎﻳﺔ اﻟﻤﺼﺎﻟﺤﺔ اﻟﻔﻠﺴﻄﻴﻨﻴﺔ‬ ‫رام اﻟﻠﻪ ‪ -‬ﺳﻠﻄﺎن ﻧﺎﴏ‬

‫ﻛﺎرﻳـﻜـــﺎﺗﻴﺮ‬

‫ﻳـﺰور اﻟﺮﺋﻴـﺲ اﻟﻔﻠﺴـﻄﻴﻨﻲ‪،‬‬ ‫ﻣﺤﻤـﻮد ﻋﺒـﺎس‪ ،‬اﻟﻌﺎﺻﻤـﺔ‬ ‫اﻤﴫﻳـﺔ ﺧـﻼل اﻷﻳـﺎم اﻤﻘﺒﻠـﺔ‬ ‫ﻟﻼﻟﺘﻘﺎء ﺑﻨﻈﺮه اﻤﴫي اﻤﺆﻗﺖ‪،‬‬ ‫ﻋﺪﱄ ﻣﻨﺼﻮر‪ ،‬ﻤﻨﺎﻗﺸـﺔ ﺗﻄﻮرات‬ ‫اﻷوﺿـﺎع اﻟﺴﻴﺎﺳـﻴﺔ ﻋـﲆ اﻤﺴـﺘﻮﻳﻦ‬ ‫اﻤﴫي واﻟﻔﻠﺴـﻄﻴﻨﻲ وﺗﺠﺪﻳﺪ اﻟﺘﺄﻛﻴﺪ‬ ‫ﻋﲆ ﻣﻮﻗﻒ اﻟﻘﻴﺎدة اﻟﻔﻠﺴـﻄﻴﻨﻴﺔ اﻟﺪاﻋﻲ‬ ‫إﱃ ﻋﺪم اﻟﺘﺪﺧﻞ ﰲ ﺷﺆون اﻟﻘﺎﻫﺮة‪.‬‬ ‫وﻗﺎل ﻣﺼﺪ ٌر ﻓﻠﺴﻄﻴﻨﻲ رﻓﻴﻊ اﻤﺴﺘﻮى‪،‬‬ ‫ﻓﻀﻞ ﻋﺪم ذﻛﺮ اﺳـﻤﻪ‪ ،‬إن اﻟﺮﺋﻴﺲ أﺑﻮ‬ ‫ﻣﺎزن ﺳـﻴﺰور ﻣـﴫ ﰲ ﻣـﺪة أﻗﺼﺎﻫﺎ‬ ‫ﻣﻄﻠـﻊ اﻟﺸـﻬﺮ اﻤﻘﺒـﻞ ﻟﻼﻃـﻼع ﻋـﲆ‬ ‫أوﺿﺎﻋﻬﺎ اﻟﺴﻴﺎﺳـﻴﺔ ﻋﻘﺐ ارﺗﻔﺎع ﺣﺪة‬ ‫اﻟﺘﻮﺗـﺮ ﻓﻴﻬﺎ ﺟﺮاء ﻋـﺰل اﻟﺮﺋﻴﺲ ﻣﺤﻤﺪ‬ ‫ﻣـﺮﳼ اﻤﻨﺘﻤﻲ ﻟﻺﺧﻮان اﻤﺴـﻠﻤﻦ‪ ،‬ﻛﻤﺎ‬ ‫ﺳﻴﺤﺎول اﻟﺘﺄﻛﺪ ﻣﻦ ﻣﺪى ﻗﺪرة اﻟﻘﺎﻫﺮة‬ ‫ﰲ اﻻﺳﺘﻤﺮار ﰲ رﻋﺎﻳﺘﻬﺎ ﻣﻠﻒ اﻤﺼﺎﻟﺤﺔ‪.‬‬ ‫وذﻛﺮ اﻤﺼﺪر أن ﻋﻀﻮ اﻟﻠﺠﻨﺔ اﻤﺮﻛﺰﻳﺔ‬ ‫ﻟﺤﺮﻛﺔ ﻓﺘﺢ ﻣﺴﺆول ﻣﻠﻒ اﻟﺤﻮارات ﻣﻊ‬ ‫ﺣﻤﺎس‪ ،‬ﻋﺰام اﻷﺣﻤﺪ‪ ،‬ﺳـﻴﺰور اﻟﻘﺎﻫﺮة‬ ‫ﻗﺒﻞ اﻟﺮﺋﻴـﺲ ﻋﺒﺎس ﻹﺟـﺮاء اﻟﱰﺗﻴﺒﺎت‬ ‫اﻟﻼزﻣﺔ ﻟﻠﻘﺎء‪.‬‬ ‫وأوﺿﺢ أن اﻟﻘﻴﺎدة ﻣﺘﻤﺴـﻜﺔ ﺑﺎﻟﻘﺎﻫﺮة‬ ‫ﻛـﺮاع ﻤﻠﻒ اﻤﺼﺎﻟﺤﺔ ﺑـﻦ ﺣﺮﻛﺘﻲ ﻓﺘﺢ‬ ‫ٍ‬ ‫وﺣﻤﺎس ﻟﻜﻨﻪ أﻛﺪ أﻧﻪ ﻳﻤﻜﻨﻬﺎ أن ﺗﺠﻠﺲ‬

‫ﺗﺤـﺖ رﻋﺎﻳـﺔ أي دوﻟـﺔ ﻋﺮﺑﻴـﺔ ﻹﺗﻤﺎم‬ ‫اﻤﺼﺎﻟﺤﺔ إذا ﻛﺎﻧﺖ اﻟﻘﺎﻫﺮة ﻣﻨﺸـﻐﻠﺔ ﰲ‬ ‫ﻇﺮوﻓﻬﺎ اﻟﺤﺎﻟﻴﺔ‪.‬‬ ‫وﻗﺎل اﻤﺼـﺪر ﺣﺮﻓﻴﺎ ً »إن ﻟﻢ ﺗﻜﻦ ﻣﴫ‬ ‫ﺟﺎﻫـﺰة ﰲ ﻫﺬه اﻷوﻗﺎت ﻳﻤﻜﻦ أن ﻧﻠﺘﻘﻲ‬ ‫ﺗﺤﺖ رﻋﺎﻳﺔ أي دوﻟﺔ ﻋﺮﺑﻴﺔ أو ﺣﺘﻰ دون‬

‫رﻋﺎﻳـﺔ اﻤﻬـﻢ أن ﺗﻜﻮن اﻟﻨﻮاﻳـﺎ ﺻﺎدﻗﺔ‬ ‫ﻟﺪى اﻟﻄﺮﻓﻦ وأن ﻻ ﺗﺮﺑﻂ ﺣﻤﺎس ﻣﻠﻒ‬ ‫اﻤﺼﺎﻟﺤﺔ ﺑﺄﺟﻨﺪاﺗﻬﺎ اﻹﻗﻠﻴﻤﻴﺔ وأن ﺗﻐ ﱢﻠﺐ‬ ‫اﻤﺼﻠﺤﺔ اﻟﻔﻠﺴـﻄﻴﻨﻴﺔ ﻋـﲆ ﻣﺼﻠﺤﺘﻬﺎ‬ ‫اﻟﺸﺨﺼﻴﺔ«‪.‬‬ ‫وﻛﺎن اﻟﺴـﻔﺮ اﻤـﴫي ﻟـﺪى اﻟﺴـﻠﻄﺔ‬

‫اﻟﻔﻠﺴـﻄﻴﻨﻴﺔ‪ ،‬ﻳـﺎﴎ ﻋﺜﻤـﺎن‪ ،‬ﺳـ ﱠﻠﻢ‬ ‫اﻷﺳـﺒﻮع اﻤﺎﴈ اﻟﺮﺋﻴﺲ ﻋﺒﺎس رﺳﺎﻟﺔ‬ ‫ﻣـﻦ اﻟﺮﺋﻴـﺲ اﻤﴫي اﻤﺆﻗـﺖ ﴍح ﻟﻪ‬ ‫ﻓﻴﻬﺎ ﺗﻄﻮرات اﻷﺣﺪاث اﻟﺠﺎرﻳﺔ ﰲ ﻣﴫ‬ ‫ﻣﻨـﺬ ‪ 30‬ﻳﻮﻧﻴـﻮ‪ ،‬ﺷـﺎرﺣﺎ ً ﻓﻴﻬـﺎ رؤﻳﺘﻪ‬ ‫ﻟﺨﺎرﻃﺔ اﻟﻄﺮﻳﻖ اﻟﺴﻴﺎﺳﻴﺔ‪.‬‬

‫وﺗﻨﺘﻬـﻲ ﰲ ﻣﻨﺘﺼﻒ أﻏﺴـﻄﺲ اﻤﻘﺒﻞ‬ ‫ﻣﻬﻠﺔ اﻟﺜﻼﺛﺔ أﺷـﻬﺮ اﻟﺘـﻲ ﺣﺪدﺗﻬﺎ ﻓﺘﺢ‬ ‫وﺣﻤﺎس ﰲ ﻣﺎﻳﻮ اﻤﺎﴈ ﻟﺘﺸﻜﻴﻞ ﺣﻜﻮﻣﺔ‬ ‫وﺣـﺪة وﻃﻨﻴـﺔ واﻟﺪﻋـﻮة ﻻﻧﺘﺨﺎﺑـﺎت‬ ‫ﻣﺘﺰاﻣﻨﺔ دون إﺣﺮاز أي ﺧﻄﻮات ﻋﻤﻠﻴﺔ‬ ‫ﺗﺆدي إﱃ إﻧﻬﺎء اﻻﻧﻘﺴﺎم‪.‬‬


‫الجمعة ‪ 17‬رمضان ‪1434‬هـ ‪ 26‬يوليو ‪2013‬م العدد (‪ )600‬السنة الثانية‬

‫أرامكو تعتزم‬ ‫إقامة منشأة‬ ‫جديدة للغاز في‬ ‫الفضلي‬

‫الخر ل رويرز‬ ‫قالت ثاثة مصادر مطلعة إن ركة أرامكو السلعودية‬ ‫تعتلزم إقاملة منشلأة جديدة للغلاز ي حقلل الفضي‬ ‫النفطي بطاقة معالجة تبلغ مليار قدم مكعبة يوميا ً من‬ ‫الغلاز عاي الكريت‪ .‬وصعدت أرامكو تنقيبها عن الغاز‬ ‫لزيادة إنتاجها مواجهة تنامي الطلب امحي عى الوقود‪.‬‬ ‫واسلتكملت الركة ي عام ‪ 2012‬مروع كران للغاز‪،‬‬

‫وهو أول حقل غاز تطوره السعودية‪ ،‬وا يكون مرتبطا‬ ‫بحقل نفط‪ .‬وسلتقوم امنشلأة الجديدة بمعالجة الغاز‬ ‫امسلتخرج من حقلن هما الخرسانية والحصبة‪ .‬ولدى‬ ‫السلعودية بالفعلل منشلآت معالجة للنفلط والغاز ي‬ ‫الخرسانية‪ .‬والحصبة أحد حقلن بحرين غر مرتبطن‬ ‫بحقلول نفط سليغذيان مروع واسلط اللذي يجري‬ ‫تطويره حالياً‪.‬‬ ‫وقالت امصادر إن منشلأة الفضي امقرر أن تبدأ العمل‬

‫ي علام ‪ ،2018‬سلتورد ‪ 520‬مليلون قلدم مربعة من‬ ‫الغاز لأسلواق‪ .‬ودعت أرامكو بالفعل الركات لتقديم‬ ‫عروض للحصول عى عقلود للتصميم واإدارة مروع‬ ‫الفضلي‪ .‬ويحتلوي الغلاز ي حقل الحصبة عى نسلبة‬ ‫عاليلة من كريتيلد الهيدروجلن والنيروجلن وثاني‬ ‫أكسليد الكربون‪ .‬والغاز عاي الكريت الذي يطلق عليه‬ ‫كذللك الغلاز املر أصعلب ي امعالجة من أنلواع الغاز‬ ‫اأخرى‪.‬‬

‫‪economy@alsharq.net.sa‬‬

‫‪17‬‬

‫فنادق مكة‪ :‬خسائر الموسم بلغت ‪ ..%40‬ومستثمرون‪ :‬ا خسائر بل تراجع في اأرباح‬ ‫مكة امكرمة ‪ -‬محمد آل سلطان‬ ‫تناقضلت آراء مسلتثمرين ي القطلاع الفندقي‬ ‫بمكلة امكرمة‪ ،‬حلول حقيقة اآثلار امرتبة عى‬ ‫قلرارات وزارة الحج‪ ،‬تقليص تأشلرات العمرة‬ ‫هذا العام إى النصف تقريبا‪ ،‬ففيما أكد سمارة‬ ‫الفنلادق واللركات السلياحية أنهلم تكبلدوا‬ ‫خسلائر بنسبة تجاوزت ‪ ،% 40‬بسلبب تقليص أعداد‬ ‫تأشرات العمرة إى ‪ 500‬ألف تأشرة هذا العام‪ .‬أعلن‬ ‫مستثمرون ي القطاع ذاته‪ ،‬أن نسبة اأرباح تراجعت‪،‬‬ ‫وأنله ا توجد خسلائر حقيقيلة كما يلروج البعض‪.‬‬ ‫وأكلد سلمارة ركات السلياحة أن قلرارات وزارة‬ ‫الحلج جاءت «متأخرة» وأربكلت الحجوزات الفندقية‬ ‫بتقليص التأشرات واقتصار مدة اإقامة عى ‪ 15‬يوما ً‬ ‫فقط‪ ،‬بعد أن كانت شلهراً‪ ،‬وأشلاروا إى أن ااستثمار‬ ‫الفندقلي يعتمد على اسلتئجار الفنادق قبل اموسلم‬ ‫بأشلهر‪ ،‬وإعلادة تأجرها ملع بدء اموسلم والصعود‬ ‫باأسلعار أرقلام كبرة للغلرف‪ ،‬خاصلة امطلة عى‬ ‫الحرم‪ ،‬التي بلغت أسلعارها ي امواسلم اماضية ‪300‬‬

‫أللف ريال ثمنًلا لإقامة ي غرفة واحلدة طيلة العر‬ ‫اأواخر‪.‬‬ ‫وأكلد أحمد زقزوق امسلتثمر ي القطلاع الفندقي أن‬ ‫«حجلم الخسلائر للمسلتثمرين بلغلت أكثلر من ‪40‬‬ ‫‪ .»%‬وقلال‪« :‬فوجئنا بقلرارات وزارة الحلج امتأخرة‪،‬‬ ‫التلي ألحقلت خسلائر مالية فادحلة بامسلتثمرين‪،‬‬ ‫هذه الخسلائر قلد تتخطى حاجز الحديلث عنها عر‬ ‫الصحلف‪ ،‬إى أن تصلل إى شلكاوى ودعلاوى بعلد‬ ‫انقضاء موسلم رمضان والحج»‪ .‬وأفاد أن امستثمرين‬ ‫خلال هلذا اموسلم يعمللون على تجنيب أنفسلهم‬ ‫الخسلائر‪ ،‬إذ أنهم ا يبحثون عن اأرباح الخيالية كما‬ ‫يتم تداولله»‪ ،‬متوقعً ا أن من يحقق عائدات منهم‪ ،‬فلن‬ ‫تزيد عى ‪ .»% 1.5‬وكشلف زقزوق عن قيام الركات‬ ‫اأجنبيلة امنظملة لحمات الحلج والعملرة بعمليات‬ ‫«مسلاومة» ماك الفنادق‪ ،‬وإجبارهم عى التنازل عن‬ ‫قيملة العربون امقدم خال العقود اموقعة باأسلعار‬ ‫السلابقة‪ ،‬قبل قلرارات وزارة الحلج‪ ،‬وتقديم عروض‬ ‫بديلة بأسلعار منخفضة‪ ،‬مستغلة الوضع الحاي الذي‬ ‫يمر بله مالكو الفنادق‪ .‬وقال‪« :‬لو تلم إصدار قرارات‬

‫وزارة الحلج قبلل عام من اآن‪ ،‬اسلتطاع امسلتثمر‬ ‫التخطيط موسلمه بشلكل جيد‪ ،‬ويحدد بنود اتفاقاته‬ ‫مع مالك امنشلأة الفندقية بحسلب القلرارات»‪ ،‬مبينًا‬ ‫أن «الفنلدق الذي تم اسلتئجاره بعرين مليون ريال‬ ‫قبلل القرارات‪ ،‬انخفض إيجاره إى سلبعة ماين بعد‬ ‫القرارات»‪.‬‬ ‫ومن جانبه نفى محملد الرقيب امتخصص ي القطاع‬ ‫الفندقي لل»الرق» وجود أي خسائر عند امستثمرين‬ ‫ي القطلاع الفندقي‪ .‬وأكد أن ما يحلدث هو انخفاض‬ ‫«هامش الربح» بمعدل ‪ % 40‬لدى الركات السياحية‬ ‫والسلمارة‪ .‬وقلال‪« :‬هلذه الجهلات للم تعلد تربح‬ ‫بامعدل الذي يصل إى ‪ ،% 100‬ما انعكس عى السلوق‬ ‫امحي‪ ،‬وأصبح بمقدور النزيل من «الدخل امتوسلط»‬ ‫الحصلول عى غرفة بقرب امسلجد الحلرام ي العر‬ ‫اآواخر»‪ .‬واسلتبعد الرقيلب احتمالية تكبد خسلائر‪،‬‬ ‫باعتبار أن اأسلعار مرتفعة عن امعدل العام بسلبب‬ ‫موسلم رمضان‪ ،‬مؤكدا إشغال الفنادق بنسبة ‪% 100‬‬ ‫ي العر اأواخر من شهر رمضان»‪ .‬ولفت إى أن أغلب‬ ‫فنادق مكة تمكنت من تأجر ‪ % 80‬من الغرف»‪.‬‬

‫تباين حول تأثر قرارات وزارة الحج عى فنادق مكة‬

‫توفير ‪ 3‬آاف وظيفة للشبان والفتيات في ‪ 1200‬مخبز بجدة ومكة‬ ‫أبها ‪ -‬عبده اأسمري‬

‫أحد امخابز التي تعاني من نقص العمالة امدربة‬

‫(الرق)‬

‫كشلف رئيلس لجنلة امخابز ي‬ ‫الغرفة التجارية الصناعية بجدة‬ ‫فايلز حملادة أن مخابلز جلدة‬ ‫ومكلة سلتوفر فرصلا وظيفيلة‬ ‫للفتيلات السلعوديات ي مجلال‬ ‫إنتاج الكيلك والتعبئة والتغليف‪ ،‬مؤكدا‬ ‫توفر ‪ 3000‬وظيفة للشلباب والفتيات‬ ‫ي امخابلز حتلى مطللع العلام امقبل‪،‬‬ ‫بعلد انتهلاء مهللة تصحيلح العماللة‬ ‫امخالفة‪ .‬وقلال‪« :‬يوجلد ‪ 1200‬مخبز‬ ‫آي ونصلف آي ويلدوي ي مكة امكرمة‬ ‫وجلدة‪ ،‬سلتلجأ إى توظيف السليدات‬ ‫للعملل ي منتجلات الكيلك والحلويات‬ ‫اليدوية امجهزة ي امخابز‪ .‬وتابع «لجنة‬ ‫امخابلز تبحث حاليلا التعاقد مع معهد‬

‫عال‬ ‫متخصص لتوفلر براملج تدريب ٍ‬ ‫للسعودين ي اأعمال الحرفية واليدوية‬ ‫ي امخابلز»‪ ،‬مشلرا ً إى أنله «ا يمكلن‬ ‫للمخابلز أن تعملل دون توفلر فرص‬ ‫حقيقية للسعودين‪ ،‬من خال توظيف‬ ‫سعودين اثنن ضمن طاقم العمل الذي‬ ‫يضلم ‪ 20‬عاما أجنبيلا»‪ .‬ودعا حمادة‬ ‫أصحاب امخابز لاستفادة من الفتيات‬ ‫ي اأقسام النسائية امتخصصة من أجل‬ ‫وجود إنتاج نوعلي يعتمد عى اابتكار‪.‬‬ ‫وأضلاف حملادة أن هنلاك جلوات‬ ‫ومتابعلات لعملل امخابلز‪ ،‬للتأكد من‬ ‫اأوزان‪ .‬وقلال إن العقوبات التي أقرت‬ ‫على امخابز من حيلث اأوزان ا تطبق‬ ‫سلوى على الصاملوي والسلاندوتش‬ ‫والخبز الشلامي أن لها أسعارا وأوازنا‬ ‫محددة‪.‬‬

‫«التجارة» تحدد آلية عمل غرفة تبوك بعد إسقاط‬ ‫الرئيس‪ ..‬وتعلن عن انتخابات في ذي القعدة‬ ‫تبوك ‪ -‬ناعم الشهري‬ ‫أعللن رئيلس الغرفلة‬ ‫التجاريلة الصناعيلة‬ ‫امكلف ي منطقلة تبوك‪،‬‬ ‫سالم أبوعيينة أن أعضاء‬ ‫الغرفلة سليجتمعون مع‬ ‫وزارة التجارة ي الرياض‬ ‫اأسلبوع امقبل‪ ،‬مناقشة آليات‬ ‫عملل الغرفلة خلال الفلرة‬ ‫امقبللة‪ ،‬مضيفلا ً أن انتخابات‬ ‫الغرفلة سلتعقد ي شلهر ذي‬ ‫القعدة امقبلل‪ .‬وقال أبو عيينة‬ ‫لل»اللرق» إنله ا يفضلل‬ ‫استباق اأحداث بشأن مستقبل‬ ‫الغرفلة‪ ،‬وقلال إن ااجتملاع‬ ‫مع مسلؤوي الوزارة‪ ،‬سليحدد‬ ‫كثرا ً ملن اأمور‪ .‬وكانت وزارة‬ ‫التجلارة قلد أصلدرت قلرارا ً‬ ‫بإلغاء عضويلة أربعة قيادين‬

‫سالم أبوعيينة‬ ‫ي الغرفلة‪ ،‬وجلاء القلرار بنا ًء‬ ‫عى علدم تعلاون اأعضاء مع‬ ‫اللجلان التي شلكلت للتحقيق‬ ‫ي شلكاوى شبه فساد‪ .‬وعلمت‬ ‫«الرق» أن إسلقاط العضوية‬ ‫شلمل رئيلس الغرفلة ونائبه‬ ‫وثاثلة أعضلا‪ ،‬وجميعهم من‬ ‫امعينلن بقلرار من اللوزارة‪.‬‬

‫وكلفت الوزارة سلالم أبوعيينة‬ ‫برئاسلة الغرفة حتى يتم عقد‬ ‫انتخابات جديدة ي شلهر ذي‬ ‫القعدة‪.‬‬ ‫ورفض سالم أبوعيينة التعليق‬ ‫على القلرار وملا تضمنله‪،‬‬ ‫وقلال‪« :‬ا نسلتبق اأحلداث‪،‬‬ ‫ومسلتقبا ً سلوف تتضلح‬ ‫جميلع التفاصيل»‪ .‬فيما رفض‬ ‫اأعضلاء اأربعلة الذيلن تلم‬ ‫إسلقاط عضويتهلم الحديلث‬ ‫محررنا عن القرار ذاته‪ .‬يشلار‬ ‫إى أن قضيلة غرفة تبوك بدأت‬ ‫منذ ما يزيد عى ثاث سلنوات‪،‬‬ ‫بعلد تشلكيل مجللس اإدارة‬ ‫الحاي‪ ،‬وتبني عدد من اأعضاء‬ ‫مللف ملا أسلموه «محاربلة‬ ‫الفسلاد»‪ ،‬حيث انتقدوا مجلس‬ ‫اإدارة إخفاقله ي مهامله‬ ‫وعدم قدرتله عى معالجة كثر‬

‫من الشلؤون اإداريلة وامالية‬ ‫للغرفلة‪ ،‬وأمحلوا إى مخالفات‬ ‫علدة‪ ،‬ملن بينهلا تعمُ لد إبعاد‬ ‫الكفلاءات اإداريلة‪ ،‬وعلدم‬ ‫اسلتبدالهم بآخريلن قادريلن‬ ‫عى قيادة الغرفة إى بر اأمان‪،‬‬ ‫وقاللوا إن «التوظيف ي الغرفة‬ ‫ا يخضع للمعاير وامواصفات‬ ‫وامؤهات امطلوبلة وامعروفة‬ ‫لشلاغي الوظائلف‪ ،‬خصوصا ً‬ ‫القياديلة منهلا»‪ .‬وأشلاروا إى‬ ‫أن «التعين يخضلع للعاقات‬ ‫الشلخصية وصللة القرابلة‬ ‫التلي تربلط اموظلف بأعضاء‬ ‫ي مجللس اإدارة»‪ .‬وأوضحوا‬ ‫أن «هناك موظفن محسلوبن‬ ‫على الغرفة ا يعمللون فيها»‪،‬‬ ‫مؤكديلن أن الغرفلة ي أسلوأ‬ ‫حااتها منذ تأسيسلها‪ ،‬ي ظل‬ ‫غياب تام للمجلس وإدارتها‪.‬‬

‫‪ 19‬تاجر ًا وصانع ًا يخوضون سباق انتخابات غرفة أبها‬ ‫أبها ‪ -‬الرق‬ ‫اسلتقبلت الغرفلة التجاريلة الصناعية ي‬ ‫أبها رجلال اأعمال من امنطقلة امتقدمن‬ ‫انتخابلات اللدورة التاسلعة مجللس‬ ‫إدارة الغرفلة‪ .‬وتلم خلال ااجتماع وضع‬ ‫اللروط امطلوبة للرشلح ي موقع الغرفة‬ ‫اإلكروني‪.‬‬

‫وتم إغاق باب الرشليح اأربعاء اماي واانتهاء‬ ‫ملن إعلداد قوائم امرشلحن‪ .‬وقال رئيلس لجنة‬ ‫اانتخابلات رضلا الغاملدي إن علدد امتقدملن‬ ‫للعضويلة بللغ ‪ 19‬مرشلحا ً ملن فئتلي التجلار‬ ‫والصناعيلن‪ ،‬مؤكلدا ً أن عمليلة الرشليح تملت‬ ‫بطريقة سلسلة وفق الضوابط والروط امنظمة‬ ‫لذللك‪ .‬وأوضلح أملن علام الغرفلة عبدالرحمن‬ ‫اأحملري أنله تم عملل كافلة التسلهيات للجنة‬

‫امرفلة على عمليلة الرشليح من توفلر امكان‬ ‫امناسلب وإعلداد فريلق عمل متكامل‪ ،‬يسلهم ي‬ ‫تيسلر عملية الرشليح‪ ،‬وفق اأنظملة والروط‬ ‫امعدة لذلك‪.‬‬ ‫ووجه اأحمري دعوته لرجال اأعمال للمشلاركة‬ ‫ي التصويت عى انتخاب أعضاء امجلس‪ ،‬وقال إن‬ ‫الباب مفتوح أمام الجميلع للتنافس الريف من‬ ‫أجلالوصلولإىمجللسإدارةكلفءللغرفلة‪.‬‬

‫(تصوير‪ :‬أحمد جابر)‬

‫الشرقية ‪ :‬تصحيح أوضاع ‪ %70‬من العاملين في قطاع النقل‬ ‫الدمام ‪ -‬سحر أبوشاهن‬ ‫قال نائلب رئيس لجنلة النقلل وامواصات‬ ‫ي غرفلة الرقيلة سلالم البللوي‪ ،‬إن حملة‬ ‫التصحيلح التي تقلوم بها وزارتلا الداخلية‬ ‫والعمل أسلفرت عن تصحيح أوضاع ‪%70‬‬ ‫من العمالة ي قطاع النقل حتى اآن‪ .‬ووصف‬ ‫امهللة التصحيحة أوضاع العماللة بل»اإيجابية»‪،‬‬ ‫مشرا إى أن قطاع النقل كان اأكثر تررا بسبب‬ ‫العماللة امخالفلة‪ .‬وأشلار البللوي إى أن رفلض‬ ‫السلعودين العملل كسلائقن ونقص السلائقن‬ ‫اأجانب ي القطاع نتيجة امهلة التصحيحة أدى إى‬ ‫دخلول عديد من ركات النقل الصغرة ي النطاق‬ ‫اأحملر وإغاق بعضها خال العام الحاي‪ ،‬ما أدى‬ ‫لزيلادة الضغط عى الركات الكبرة نتيجة زيادة‬ ‫الطلب عى العرض‪ .‬وأوضح أن رسلوم الل ‪2400‬‬ ‫ريلال التي فرضتهلا وزارة العمل‪ ،‬رفعت أسلعار‬

‫النقلل بنسلبة ‪ ،%40‬معتلرا أن هلذه اإجراءات‬ ‫أدت إى تكلدس البضائلع ي ميناء الدمام اسليما‬ ‫ي أوقلات التدفق الكبلر للبضائلع‪ .‬ولفت رئيس‬ ‫لجنلة النقل وامواصات إى أن رفض السلعودين‬ ‫العملل كسلائقن وعلدم توفلر سلائقن أدى إى‬ ‫انخفلاض التشلغيل ي اللركات بنسلبة ‪،%25‬‬ ‫فالركلة التي لديها ‪ 100‬سليارة تجلد أن لديها‬ ‫‪ 25‬سيارة أوشاحنة متوقفة دون عمل لعدم وجود‬ ‫سلائق‪ ،‬وبامقابلل يفلرض برناملج نطاقات عى‬ ‫الركة تحقيق نسبة السعودة ما يضطر أصحاب‬ ‫اللركات لتوظيلف علدد أكر من السلعودين ي‬ ‫وظائلف إدارية حتى مع علدم حاجة الركة لهم‪.‬‬ ‫وقال إن لجنة النقل رفعت مطالبات عديدة لوزارة‬ ‫العمل اسلتثناء القطاع من نسلب السعودة نظرا‬ ‫للحاجلة اماسلة للعماللة اأجنبية وعلدم إمكانية‬ ‫تحقيلق السلعودة ي هذا القطاع غلر أن الطلبات‬ ‫قوبلت بالرفض‪.‬‬

‫نطاقات ضيقة تسيطر على مؤشر السوق ‪..‬‬ ‫والتداوات تتراجع إلى ‪ 4.6‬مليار ريال‬ ‫تحليلل‪:‬‬ ‫الشمراني‬

‫عبدالسلام‬

‫فرضت النطاقات الضيقة‬ ‫سليطرتها على مجريات‬ ‫جلسة اأمس‪ ،‬ليغلق مؤر‬ ‫السلوق على انخفلاض‬ ‫طفيف بل ‪ 4‬نقاط بنسلبة‬ ‫‪ %0.05‬مواصلا بذلك تراجعه‬ ‫للجلسة الثالثة عى التواي‪ ،‬ومع‬ ‫النطاقلات الضيقلة تراجعلت‬ ‫أحجام التداوات إى ‪ 179‬مليون‬ ‫سلهم‪ ،‬تلم تداوله بقيملة ‪4.6‬‬ ‫مليلار ريلال‪ ،‬مقارنة ملع ‪4.9‬‬ ‫مليار ريال للجلسة السابقة‪ .‬كما‬ ‫تراجع علدد الصفقلات امنفذة‬ ‫إى ‪ 90‬أللف صفقلة تمكنت من‬ ‫خالها ‪ 44‬ركة ي اإغاق عى‬ ‫ارتفلاع مقابل تراجع ‪ 95‬ركة‬ ‫أخلرى وثبلات ‪ 18‬ركلة دون‬ ‫تغير‪ .‬وقرع جرس اافتتاح عى‬ ‫ارتفاع طفيلف ببضع نقاط مع‬ ‫اللحظات اأوى‪ ،‬إا أنه فشلل ي‬ ‫الحفاظ عليها مما دفعه للهبوط‬ ‫مجلددا نحلو نقطلة ‪،7753‬‬ ‫براجلع بنحلو ‪ 21‬نقطلة قبل‬ ‫أن يعلود ويقللص انخفاضاته‬ ‫ويغللق عنلد نقطلة ‪.7770‬‬ ‫وجلاءت النطاقات الضيقة التي‬ ‫شهدتها الجلسلة نتيجة لتباين‬ ‫أداء القطاعلات امدرجة فيها ما‬

‫اتحاد الخليج ‪%7.3-‬‬ ‫‪%4.2‬‬‫سامة‬ ‫‪%3.5‬‬‫شاكر‬ ‫‪%3.4‬‬‫الدريس‬ ‫‪%3.1‬‬‫العثيم‬ ‫الجزيرة تكافل ‪%9.9‬‬ ‫‪%7.7‬‬ ‫الجماعي‬ ‫‪%3‬‬ ‫س‪ .‬العربية‬ ‫‪%2.6‬‬ ‫البابطين‬ ‫‪%2.6‬‬ ‫جبل عمر‬ ‫بن اارتفلاع واانخفاض‪ ،‬حيث‬ ‫أغلقلت ‪ 8‬قطاعات على ارتفاع‬ ‫مقابلل ‪ 7‬أخلرى أغلقلت على‬ ‫انخفاض‪.‬‬ ‫ففلي قائملة القطاعلات اأكثر‬ ‫ارتفاعً لا اعتلى قطلاع النقلل‬ ‫القائملة بنسلبة ارتفلاع بلغت‬ ‫‪ ،%1.3‬وتبعه قطاعلا التطوير‬ ‫العقلاري والتشلييد والبنلاء‬ ‫بنصف نقطلة مئوية‪ ،‬ي امقابل‬ ‫واصل قطاع الفنادق والسياحة‬ ‫تراجعله للجلسلة الثالثلة على‬ ‫التلواي بنسلبة ‪ ،%2.1‬ولحقه‬

‫القطلاع الزراعلي بانخفلاض‬ ‫بنحو ‪. %0.8‬‬ ‫وي قائملة القطاعلات اأكثلر‬ ‫اسلتحواذا للسليولة‪ ،‬وزعلت‬ ‫السيولة بنسلب متقاربة‪ ،‬حيث‬ ‫استعاد قطاع التطوير العقاري‬ ‫اللذي تصلدره القائمة بنسلبة‬ ‫‪ ،%12.2‬وتراجع قطاع التأمن‬ ‫إى امرتبة الثانية بسليطرته عى‬ ‫‪ ،%10.8‬وارتفعلت السليولة‬ ‫املدارة لقطلاع النقلل ليشلكل‬ ‫‪ %10.1‬ملن إجملاي السليولة‬ ‫امتداولة للسلوق ككل‪ .‬بناء عى‬

‫مسلتجدات جلسلة أمس –عى‬ ‫الفاصلل اللحظلي – ياحلظ‬ ‫اسلتمرار ااتجلاه الهبوطلي‬ ‫القصلر اللذي يتلداول ملؤر‬ ‫السلوق ملن خالله مقربا من‬ ‫مسلتوى الدعلم امتلداول عنلد‬ ‫النقطلة ‪ ،7744‬اللذي بكلره‬ ‫كإغلاق يوملي يعلد إيذانلا‬ ‫باسلتهداف نقطة دعم امسلار‬ ‫الصاعلد ‪ ،7700‬كملا تبلدأ‬ ‫اإشارات اأولية انتهاء الهبوط‬ ‫باخلراق مسلتوى امقاوملة‬ ‫‪.7787‬‬


‫انطاق قافلة بنك الرياض الخيرية لعامها الخامس‬ ‫انطلق�ت قافلة بنك الري�اض الخرية الرمضانية‬ ‫‪1434‬ه�‪ ،‬للع�ام الخام�س‪ ،‬وتضمن�ت توزي�ع‬ ‫الس�ال الغذائي�ة ع�ى آاف اأُر امحتاج�ة‪،‬‬ ‫وتجول�ت ه�ذه القافل�ة ي مختل�ف مناط�ق‬ ‫ومحافظ�ات امملك�ة‪ ،‬ي أعقاب النجاح الواس�ع‬ ‫ال�ذي حققت�ه ي اأعوام اماضي�ة‪ .‬وتس�اهم فرق من‬ ‫امتطوع�ن من موظف�ي وموظفات البن�ك من مختلف‬

‫قطاعات اأعمال وإدارات وفرع البنك‪ ،‬ي توزيع السال‬ ‫الغذائية عى مس�تحقيها من امعوزين واأر امحتاجة‬ ‫مبارة‪ ،‬ي إطار حرص إدارة البنك عى تحفيز إراك‬ ‫كافة اموظفن ب�أداء واجب البنك تجاه أفراد مجتمعه‪،‬‬ ‫وم�د يد الع�ون للمحتاج�ن لتعزيز مفهوم امش�اركة‬ ‫والعمل التطوعي الجماعي لدى اموظفن‪.‬‬ ‫وقال امرف العام عى خدمة امجتمع محمد الربيعة‪،‬‬

‫إن هدف هذه القافلة هو اس�تمرار امس�اهمة ي خدمة‬ ‫امجتمع من خال تلم�س احتياجات اأفراد امحتاجن‬ ‫ي ظ�ل التكاف�ل ااجتماع�ي ال�ذي حثّنا علي�ه الدين‬ ‫اإس�امي‪ ،‬كما تعمل الحملة عى تعزيز وتشجيع روح‬ ‫العمل الجماعي والتطوع�ي من خال تكريس الجهود‬ ‫وتأدية الواجب ااجتماعي تجاه أبناء الوطن وخصوصا ً‬ ‫ي هذا الشهر الفضيل‪.‬‬

‫‪18‬‬

‫يذكر أن نش�اط قوافل الخر امنطلقة من بنك الرياض‬ ‫تتواص�ل حتى بعد انته�اء أيام رمض�ان امبارك‪ ،‬مثل‬ ‫قوافل بنك الرياض لتقديم امساعدات الغذائية وقوافل‬ ‫كس�وة الش�تاء‪ ،‬التي ش�ارك ي تقديمها أيضا ً عدد من‬ ‫منس�وبي البنك الذين حرصوا عى امس�اهمة بأنفسهم‬ ‫ي هذا العمل اإنس�اني النبيل للت�رف بأداء واجبهم‬ ‫ااجتماعي والوطني‪.‬‬

‫الجمعة ‪ 17‬رمضان ‪1434‬هـ ‪ 26‬يوليو ‪2013‬م العدد (‪ )600‬السنة الثانية‬

‫«سيتي ماكس» تطلق تشكيات متنوعة بمناسبة رمضان‬ ‫تق�دم ركة س�يتي ماكس‬ ‫خ�ال ش�هر رمض�ان‬ ‫تشكيات متنوعة من امابس‬ ‫امفعمة بالعن�ار الجمالية‬ ‫امتنوع�ة الت�ي تب�دأ م�ن‬ ‫الرس�ومات امطبوع�ة والتزيينات‬ ‫امعدنية إى األ�وان الغنية الزاهية‬ ‫امزينة بالقط�ع النقدية (الرترة)‬ ‫امزرك�ش‪ .‬وتس�تلهم إبداعها من‬ ‫نم�اذج عرين�ات الق�رن اماي‬ ‫وفيل�م «غاتس�بي العظي�م»‪،‬‬ ‫توف�ر س�يتي ماكس تش�كيلة من‬ ‫امطبوعات الفاخرة بحلل تناس�ب‬ ‫كاف�ة اأش�كال واأحج�ام‪ .‬تتميز‬ ‫ه�ذا التش�كيات بااهتم�ام بأدق‬ ‫التفاصي�ل مع الح�واي امنحدرة‬ ‫نحو الخلف والتزيينات امسلس�لة‬

‫وامطبوع�ات الرقيق�ة‪ .‬وتش�تمل‬ ‫أبرز اأنماط واأشكال عى‪ :‬أثواب‬ ‫(فس�اتن) ماك�ي‪ ،‬والقفط�ان‪،‬‬ ‫والتنان�ر الطويل�ة‪ ،‬والتنان�ر‬ ‫القص�رة اموصول�ة بالبلوزات إى‬ ‫جان�ب الراوي�ل (البنطلون�ات)‬ ‫ذات اأرج�ل الواس�عة‪ .‬أم�ا‬ ‫أب�رز األ�وان له�ذا اموس�م فهي‬ ‫امرجاني والرتقاي والفوسفوري‬ ‫واأل�وان الفاقع�ة م�ع اأخ�ر‬ ‫الفات�ح والف�وي‪ .‬نرك�ز ي ه�ذا‬ ‫اموسم عى اأقمش�ة الفاخرة‪ ،‬بما‬ ‫فيه�ا القم�اش الحري�ري امخمي‬ ‫(الس�اتان البل�ي)‪ ،‬والحري�ري‬ ‫الناع�م (الجورجي�ت) والش�فاف‬ ‫(الش�يفون) والرائط اأنيقة‪.‬‬ ‫تعت�ر التزيين�ات عنرا ً رئيس�ا ً‬

‫قافلة بنك الرياض توزع السال الغذائية عى اأر امحتاجة‬

‫تشكيلة سيتي ماكس الرجالية‬ ‫ي تش�كيلة مابس س�يتي ماكس‬ ‫للفتي�ات خ�ال رمض�ان‪ ،‬م�ع‬ ‫وفرة م�ن القطع النقدي�ة واللؤلؤ‬ ‫واأحج�ار الكريم�ة املون�ة‬ ‫والتفاصي�ل التطريزي�ة الت�ي‬

‫تضفي مس�ة عربية عى التشكيلة‪.‬‬ ‫تضم ألوان هذا اموس�م باقة غنية‬ ‫م�ن العاجي وال�وردي والقرمزي‬ ‫والف�وي واأرجوان�ي واأزرق‬ ‫امائ�ل إى اأخر (أكوا) طبعا ً مع‬

‫التزيينات امعدنية باللون اأس�ود‬ ‫والذهبي والفي‪ .‬وأبرز اأش�كال‬ ‫واأنم�اط تحت�وي ع�ى‪ :‬التنانر‬ ‫القص�ر اموصول�ة بالبل�وزات‬ ‫والقمصان ذات الحواي امنحدرة‬ ‫نحو الخلف واأثواب امبطنة‪.‬‬ ‫يطغى عى تش�كيلة مابس سيتي‬ ‫ماكس الرجالي�ة النمط ااعتيادي‬ ‫غ�ر الرس�مي م�ع الركي�ز ع�ى‬ ‫األوان امش�عّ ة من كن�زات «بولو‬ ‫تي شرت» إى الراويل الرياضية‬ ‫الواس�عة‪ .‬وم�ن أب�رز تزيين�ات‬ ‫هذه التش�كيلة التفاصيل الذهبية‬ ‫الرقيق�ة م�ع الركي�ز الكبر عى‬ ‫الرس�وم امطبوع�ة وكن�زات «تي‬ ‫ش�رت» امس�توحاة من تصاوير‬ ‫امدن‪.‬‬

‫مؤسسة الوليد بن طال الخيرية‬ ‫تنير ثاث هجر في عسير‬ ‫ترّع�ت مؤسس�ة الولي�د بن‬ ‫ط�ال الخري�ة بمول�دات‬ ‫للطاقة الكهربائي�ة لكل من‬ ‫هج�رة الراش�دية وهج�رة‬ ‫الس�امية‪ ،‬وهج�رة امح�رق‬ ‫ي منطقة عس�ر‪ ،‬اس�تجابة لطلب‬ ‫أه�اي الهج�ر لتزويده�م بمول�د‬ ‫للطاقة الكهربائية‪ ،‬وقد تم تس�ليم‬ ‫امولد ي هجرة الراش�دية لخويران‬ ‫ب�ن عبدالل�ه آل فه�اد وعايض بن‬ ‫س�الم القحطاني ي هجرة السامية‬ ‫ومس�فر ب�ن محم�د القحطاني ي‬ ‫هجرة امحرق‪.‬‬ ‫ويبلغ عدد امنازل التي ستس�تفيد‬

‫م�ن ت�رع اأم�ر الولي�د ضم�ن‬ ‫مروع «إن�ارة الق�رى والهجر»‪:‬‬ ‫‪24‬من�زا ً لهجرة الراش�دية‪140 ،‬‬ ‫منزا ً لهجرة الس�امية‪ ،‬و‪ 90‬منزا ً‬ ‫لهجرة امحرق‪.‬‬ ‫وبإيص�ال الكهرباء له�ذه الهجر‬ ‫تك�ون مؤسس�ة الوليد ب�ن طال‬ ‫الخري�ة قد أتمّ�ت إيص�ال التيار‬ ‫الكهربائي وحس�ب آخر إحصائية‬ ‫أكثر م�ن ‪ 42.343‬من�زل ي أكثر‬ ‫من ‪ 400‬قرية وهج�رة لدعم أكثر‬ ‫من ‪210000‬مواط�ن ومواطنة ي‬ ‫مناطق مختلفة من امملكة العربية‬ ‫السعودية حيث حظيت عدة مناطق‬

‫وهجر متفرقة عى مس�اهمات عدة‬ ‫من قبل س�مو اأمر الوليد ش�ملت‬ ‫تقديم مولدات كهرباء‪.‬‬ ‫ويأت�ي ه�ذا الدعم ضم�ن اهتمام‬ ‫اأم�ر الولي�د بامس�اهمة بتقديم‬ ‫الع�ون ل�آاف م�ن امواطنن من‬ ‫خ�ال برامج الدعم الخ�ري التي‬ ‫تتواها مؤسس�ة الولي�د بن طال‬ ‫الخري�ة التي تقوم بالتنس�يق مع‬ ‫عدي�د م�ن الجهات اإنس�انية عى‬ ‫مس�توى امملك�ة من أج�ل تقديم‬ ‫امساعدة ي امشاريع اإنسانية التي‬ ‫ته�دف إى تنمية امجتم�ع وتأهيل‬ ‫أفراده‪.‬‬

‫«الجزيرة لأجهزة المنزلية» تقدم تشكيلة أفرانها الوطنية المتكاملة مشروع مصفاة «ياسرف» يكمل ‪ 70‬مليون ساعة عمل دون حوادث‬ ‫ق�ال امهن�دس محم�د الش�مري‬ ‫مدير ع�ام وعضو مجل�س إدارة‬ ‫ركة الجزيرة لأجه�زة امنزلية‬ ‫امح�دودة‪ ،‬إح�دى ركات ركة‬ ‫محم�د عبدالعزي�ز الراجح�ي‬ ‫وأواده القابضة‪ ،‬إن الجزيرة لأجهزة‬ ‫امنزلي�ة تتمي�ز بأنه�ا امصن�ع اأول‬ ‫لأف�ران ي منطق�ة الخلي�ج العرب�ي‬ ‫بفض�ل التطوي�ر ال�دؤوب وامس�تمر‬ ‫أنش�طة ومنتجات الجزي�رة لأجهزة‬ ‫امنزلي�ة تلبي�ة احتياجات امس�تهلك‬ ‫الس�عودي والخليج�ي والعرب�ي‪.‬‬ ‫وأك�د الش�مري أن الجزي�رة لأجهزة‬

‫امنزلي�ة جس�دت التزامه�ا بتقدي�م‬ ‫الجدي�د وامبتكر وخرته�ا ي التعامل‬ ‫م�ع امس�تهلك الخليج�ي بتقديم أول‬ ‫ف�رن مصن�ع ي الخلي�ج من�ذ ع�ام‬ ‫‪ 1997‬بمصانعه�ا ي الري�اض الت�ي‬ ‫بدأت بالفرن امس�طح‪ ،‬مشرا ً إى أنها‬ ‫استمرت بفكر عامي وبعقول وسواعد‬ ‫وطنية ي استكمال تشكيلتها امتناغمة‬ ‫وامتناس�قة وتلبية احتياجات عمائها‬ ‫داخ�ل امملك�ة وخارجه�ا وبمكونات‬ ‫ذات جودة وكفاءة آمنة وخدمة ما بعد‬ ‫البيع امتميزة‬ ‫يذكر أن الجزي�رة لأجهزة امنزلية قد‬

‫شهدت خال السنوات اأخرة اماضية‬ ‫بالفع�ل نم�وا ً وتطورا ً ملموس�ا ً وذلك‬ ‫بقياداتها اإداري�ة الوطنية‪ ،‬من خال‬ ‫تشكيلة منتجاتها امتكاملة امصنعة ي‬ ‫ثماني�ة مصانع ي امملك�ة ومصنع ي‬ ‫السودان حاصلن عى عامات الجودة‬ ‫العامي�ة‪ ،‬وتتوف�ر منتجاتها ي ش�بكة‬ ‫معارضه�ا الثاثة والثاث�ن امنترة‬ ‫ي جمي�ع أنح�اء امملك�ة وعاقاته�ا‬ ‫الراس�خة مع ركائه�ا ي النجاح من‬ ‫اموزعن امتميزين ي امملكة ووكائها‬ ‫ي ثمان�ي عرة دول�ة خارجها لرفع‬ ‫سمعة امنتج الوطني خفاقاً‪.‬‬

‫أت�م م�روع مصفاة «ي�ارف» ي‬ ‫ينب�ع‪ ،‬ال�ذي تنف�ذه ركت�ا أرامكو‬ ‫الس�عودية وس�يانوبك الصينية‪70 ،‬‬ ‫مليون ساعة عمل دون وقوع إصابات‬ ‫أو ح�وادث بن العاملن أو ي أيٍ من‬ ‫مرافق ام�روع‪ .‬وقال الرئي�س التنفيذي‬ ‫مجموع�ة امعجل ‪-‬أحد مق�اوي امروع ‪-‬‬ ‫ستيوارت ماكفيل‪ ،‬إن هذا اإنجاز امتمثل ي‬ ‫امحافظة عى الس�امة واالتزام بمعايرها‬ ‫العامية من قِ بل العاملن ي مروع مصفاة‬ ‫«ي�ارف»‪ ،‬يع ّد عام�ة بارزة ع�ى التميز‬ ‫ومؤرا ً ع�ى مس�توى التدري�ب والتأهيل‬ ‫والخ�رة الت�ي اكتس�بها فنّيّ�و امجموعة‪.‬‬

‫وأض�اف أن امجموع�ة س�تظل ترك�ز عى‬ ‫تقدي�م خدمات بأعى مس�توى من الجودة‬ ‫وااحراف‪ ،‬مع الحفاظ عى س�جل س�امة‬ ‫اس�تثنائية حتى ي ظ�ل التحدي�ات امالية‬ ‫الحالية التي تواجهها‪.‬‬ ‫ونوَهت إدارة مصفاة «يارف» بامس�توى‬ ‫ااح�راي العاي لفري�ق مجموع�ة امعجل‬ ‫والتزام�ه بمعاي�ر الس�امة ومتطلب�ات‬ ‫العم�ل وخلو ام�روع من أي ح�وادث أو‬ ‫إصاب�ات عم�ل‪ ،‬ي الحفل ال�ذي أقيم بهذه‬ ‫امناس�بة وحره كبار مسؤوي الركتن‪،‬‬ ‫وتم خاله التأكي�د عى أن مروع مصفاة‬ ‫«يارف» سيكون من أكر مشاريع تكرير‬

‫النفط ي امنطقة الغربية من امملكة العربية‬ ‫الس�عودية‪ ،‬الذي يتوقع له أن يقوم بتكرير‬ ‫‪ 400‬أل�ف برميل يوميا ً م�ن النفط العربي‬ ‫الخام الثقيل وتحويلها إى مشتقات نفطية‬ ‫عالية الجودة وفائقة النقاء‪.‬‬ ‫وخ�ال الحف�ل‪ ،‬ت�م من�ح كب�ر مهندي‬ ‫اإنش�اءات ي امجموع�ة نوي�ل باس�رانا‪،‬‬ ‫جائ�زة الراي�ة الفضي�ة الت�زام امجموعة‬ ‫بمعاي�ر الصح�ة والس�امة والبيئ�ة ي‬ ‫م�روع امصفاة‪ .‬كما منح قس�م التصميم‬ ‫وامش�ريات والتنفي�ذ ي امجموع�ة أيض�ا ً‬ ‫(باعتباره مق�اوا ً فرعيا ً لركة إير ليكويد‬ ‫امشاركة ي مروع امصفاة) جائزة الراية‬

‫الذهبي�ة لتحقيقه االت�زام الكامل بمعاير‬ ‫الصحة والسامة والبيئة‪.‬‬

‫ستيوارت ماكفيل‬


‫اﻟﺪﻳﻮﻟﻲ ﻳﺴﺘﻌﺮض ﺟﻮاﻧﺐ ﻣﻦ ﺣﻴﺎة اﻟﺸﺎﻋﺮ اﻟﻌﺴﻜﺮ‬ ‫اﻷﺣﺴﺎء ـ ﻣﺼﻄﻔﻰ اﻟﴩﻳﺪة‬ ‫ﻗﺪم اﻟﺸـﺎﻋﺮ أﺣﻤﺪ اﻟﺪﻳـﻮﱄ‪ ،‬ﺟﻮاﻧﺐ‬ ‫ﻣـﻦ ﺣﻴﺎة اﻟﺸـﺎﻋﺮ اﻟﻜﻮﻳﺘﻲ اﻟﻌﺴـﻜﺮ‪ ،‬ﰲ‬ ‫أﻣﺴـﻴﺔ ﺛﻘﺎﻓﻴـﺔ أﻗﺎﻣﻬﺎ اﻤﻘﻬـﻰ اﻟﺜﻘﺎﰲ ﰲ‬ ‫ﻓﺮع ﺟﻤﻌﻴـﺔ اﻟﺜﻘﺎﻓﺔ واﻟﻔﻨﻮن ﺑﺎﻷﺣﺴـﺎء‬

‫ﻣﺴﺎء أﻣﺲ اﻷول‪.‬‬ ‫وﺗﺤـﺪث اﻟﺪﻳـﻮﱄ ﰲ اﻷﻣﺴـﻴﺔ‪ ،‬اﻟﺘـﻲ‬ ‫أدارﻫـﺎ ﻣﺪﻳـﺮ اﻤﻘﻬﻰ اﻟﺸـﺎﻋﺮ ﺻﻼح ﺑﻦ‬ ‫ﻫﻨﺪي‪ ،‬ﻋﻦ ﻃﻔﻮﻟﺔ اﻟﻌﺴـﻜﺮ‪ ،‬ﻣﻮﺿﺤﺎ أﻧﻪ‬ ‫ﻧﺸﺄ وﺳـﻂ أﴎة ﻣﺘﺪﻳﻨﺔ ﻣﺤﺒﺔ ﻟﻠﺨﺮ‪ .‬ﺛﻢ‬ ‫ﺗﺤﺪث ﻋﻦ ﺗﺄﺛﺮ اﻷﻓـﻜﺎر اﻟﺘﻲ ﻛﺎن ﻳﻀﺞ‬

‫ﺑﻬـﺎ اﻟﻌﺎﻟـﻢ اﻟﻌﺮﺑﻲ آﻧـﺬاك‪ ،‬ﻣﺜـﻞ ﻗﻀﻴﺔ‬ ‫اﻻﺳﺘﻌﻤﺎر وﺗﺤﺮﻳﺮ اﻤﺮأة وﻧﺸﺪان اﻟﺘﻌﻠﻴﻢ‬ ‫واﻟﺘﺤـﺮر ﻣﻦ اﻟﺠﻬﻞ‪ .‬وﻋـﺮج ﻟﻠﺤﺪﻳﺚ ﻋﻦ‬ ‫ﺷـﺨﺼﻴﺔ اﻟﻌﺴـﻜﺮ‪ ،‬اﻟﺘﻲ وﺻﻔﻬـﺎ ﺑﺄﻧﻬﺎ‬ ‫ﻛﺎﻧـﺖ ﻣﺘﻮﻗﺪة اﻟﺬﻫﻦ‪ ،‬وﻫﺬا ﻣﺎ ﺟﻌﻠﻪ ﺣﺎدا‬ ‫ﰲ رؤﻳﺘﻪ ﺗﺠﺎه ﻣﺠﺘﻤﻌﻪ واﻤﺸﺎﻳﺦ ﰲ وﻗﺘﻪ‪.‬‬

‫وﺗﻄـﺮق ﻟﺒـﺆس اﻟﺸـﺎﻋﺮ وﻓﻘﺪاﻧﻪ اﻟﺒﴫ‬ ‫واﻧﻌﺰاﻟـﻪ ﰲ ﻏﺮﻓﺘـﻪ اﻟﺘﻲ ﻛﺎﻧﺖ ﻣﺠﻠﺴـﻪ‬ ‫وﺳﺠﻨﻪ ﰲ اﻟﻮﻗﺖ ﻧﻔﺴﻪ‪.‬‬ ‫وﻗﺪﻣﺖ اﻷﻣﺴـﻴﺔ ﺑﺸﻜﻞ ﻣﺨﺘﻠﻒ‪ ،‬ﻛﻤﺎ‬ ‫ﻟـﻮ أﻧﻬﺎ ﻛﺎﻧﺖ ﻟﻘـﺎء ﺗﻠﻴﻔﺰﻳﻮﻧﻴـﺎ‪ ،‬ﺑﺘﺨﻠﻠﻬﺎ‬ ‫ﻓﻮاﺻﻞ ﻣﻮﺳﻴﻘﻴﺔ وﺷﻌﺮﻳﺔ‪.‬‬

‫اﻟﺪﻳﻮﱄ وﺑﻦ ﻫﻨﺪي ﺧﻼل اﻷﻣﺴﻴﺔ‬

‫)اﻟﴩق(‬

‫اﻟﺠﻤﻌﺔ ‪17‬رﻣﻀﺎن ‪1434‬ﻫـ ‪26‬ﻳﻮﻟﻴﻮ ‪2013‬م اﻟﻌﺪد )‪ (600‬اﻟﺴﻨﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬

‫ﺗﻤﺪﻳﺪ ﻓﺘﺮة اﻟﺘﺼﺤﻴﺢ ﻟﻠﺼﺤﻒ اﻟﻜﺘﺮوﻧﻴﺔ ﻏﻴﺮ اﻟﻤﺮﺧﺼﺔ‬ ‫اﻟﺮﻳﺎض ‪ -‬اﻟﴩق‬

‫ﻣﺤﻤﺪ اﻟﺸﻘﺎء‬

‫واﻓﻘـﺖ وزارة اﻟﺜﻘﺎﻓـﺔ واﻹﻋـﻼم ﻋـﲆ ﻃﻠﺐ‬ ‫اﻟﺠﻤﻌﻴـﺔ اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ ﻟﻺﻋﻼم اﻹﻟﻜﱰوﻧـﻲ ﺑﺘﻤﺪﻳﺪ‬ ‫ﻓـﱰة ﺗﺼﺤﻴﺢ أوﺿﺎع اﻟﺼﺤـﻒ اﻹﻟﻜﱰوﻧﻴﺔ اﻟﺘﻲ‬

‫ﺗﻌﻤـﻞ دون ﺗﺮﺧﻴـﺺ‪ ،‬إﱃ ﻣﺤـﺮم اﻟﻌـﺎم اﻤﻘﺒـﻞ‬ ‫‪1435‬ﻫــ ﺑﺪﻻ ﻣﻦ ﺷـﻮال اﻤﻘﺒـﻞ‪ ،‬ﻟﻠﺤﻴﻠﻮﻟﺔ دون‬ ‫ﺣﺠﺒﻬﺎ‪.‬‬ ‫وأوﺿـﺢ رﺋﻴﺲ اﻟﺠﻤﻌﻴﺔ ﻣﺤﻤﺪ اﻟﺸـﻘﺎء‪ ،‬أن‬ ‫اﻟﺠﻤﻌﻴﺔ ﺗﻘﺪﻣﺖ ﺑﻄﻠﺒﻬﺎ رﻏﺒﺔ ﰲ أن ﺗﺘﺎح اﻟﻔﺮﺻﺔ‬

‫ﻷﻛﱪ ﻗـﺪر ﻣﻤﻜﻦ ﻣـﻦ اﻟﺼﺤـﻒ اﻹﻟﻜﱰوﻧﻴﺔ ﻏﺮ‬ ‫اﻤﺮﺧﺼـﺔ؛ ﻟﻠﻤﺮاﺟﻌـﺔ وﺗﺼﺤﻴـﺢ وﺿﻌﻬﺎ ﺧﻼل‬ ‫اﻟﻔﱰة اﻤﻘﺒﻠﺔ‪ ،‬ﻣﻬﻴﺒﺎ ﺑﺠﻤﻴـﻊ اﻤﻮاﻗﻊ اﻟﺘﻲ ﺗﻤﺎرس‬ ‫اﻟﻌﻤـﻞ اﻹﻋﻼﻣـﻲ اﻹﻟﻜﱰوﻧـﻲ إﱃ ﴎﻋـﺔ اﻟﺘﻘـﺪم‬ ‫ﻟﻮزارة اﻟﺜﻘﺎﻓﺔ واﻹﻋﻼم ﻟﻠﺤﺼﻮل ﻋﲆ ﺗﴫﻳﺢ‪.‬‬

‫وﺗﻨـﺺ اﻟﻼﺋﺤـﺔ اﻟﺘﻨﻈﻴﻤﻴـﺔ ﻟﻨﺸـﺎط اﻟﻨﴩ‬ ‫اﻹﻟﻜﱰوﻧـﻲ ﰲ اﻤﻤﻠﻜـﺔ‪ ،‬ﻋﲆ ﺣﺠـﺐ اﻟﺼﺤﻒ ﻏﺮ‬ ‫اﻤﺮﺧﺼـﺔ‪ ،‬ﺣﻴﺚ ﻣﻨﺤـﺖ وزارة اﻟﺜﻘﺎﻓـﺔ واﻹﻋﻼم‬ ‫ﻓﺮﺻـﺔ ﺳـﺎﺑﻘﺔ ﻟﻠﺼﺤـﻒ اﻹﻟﻜﱰوﻧﻴـﺔ واﻤﻮاﻗـﻊ‬ ‫اﻹﺧﺒﺎرﻳﺔ وﺧﺪﻣﺎت اﻟﺒﺚ ﻣﻬﻠﺔ ﻟﺘﺼﺤﻴﺢ أوﺿﺎﻋﻬﺎ‪.‬‬

‫وﻟﻲ اﻟﻌﻬﺪ‪ :‬اﻧﺪﻳﺔ ادﺑﻴﺔ راﻓﺪ ﻣﻬﻢ‬ ‫ﻟﺒﻨﺎء اﻧﺴﺎن اﻟﺴﻌﻮدي وﺗﻨﻤﻴﺔ ﺛﻘﺎﻓﺘﻪ‬ ‫ﺟﺪة ‪ -‬واس‬ ‫اﺳـﺘﻘﺒﻞ وﱄ اﻟﻌﻬـﺪ ﻧﺎﺋﺐ‬ ‫رﺋﻴـﺲ ﻣﺠﻠـﺲ اﻟـﻮزراء‬ ‫وزﻳـﺮ اﻟﺪﻓـﺎع ﺻﺎﺣـﺐ‬ ‫اﻟﺴﻤﻮ اﻤﻠﻜﻲ اﻷﻣﺮ ﺳﻠﻤﺎن‬ ‫ﺑـﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳـﺰ ﰲ ﻣﻜﺘﺒـﻪ‬ ‫ﺑﺎﻟﺪﻳـﻮان اﻤﻠﻜﻲ ﺑﻘﴫ اﻟﺴـﻼم‬ ‫ﺑﺠـﺪة أﻣـﺲ‪ ،‬وزﻳـﺮ اﻟﺜﻘﺎﻓـﺔ‬ ‫واﻹﻋـﻼم اﻟﺪﻛﺘـﻮر ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳـﺰ‬ ‫ﺧﻮﺟﺔ ورؤﺳـﺎء اﻷﻧﺪﻳـﺔ اﻷدﺑﻴﺔ‬ ‫ﺑﺎﻤﻤﻠﻜـﺔ اﻟﺬﻳـﻦ ﻗﺪﻣﻮا ﻟﻠﺴـﻼم‬ ‫ﻋﻠﻴـﻪ وﺗﻬﻨﺌﺘـﻪ ﺑﺸـﻬﺮ رﻣﻀﺎن‬ ‫اﻤﺒﺎرك‪.‬‬ ‫واﺳـﺘﻤﻊ وﱄ اﻟﻌﻬـﺪ ﻣﻦ‬ ‫اﻟﻮزﻳﺮ ورؤﺳﺎء اﻷﻧﺪﻳﺔ إﱃ إﻳﺠﺎز‬ ‫ﻋـﻦ ﻣـﴩوع ﺧـﺎدم اﻟﺤﺮﻣـﻦ‬ ‫اﻟﴩﻳﻔـﻦ ﻟﻠﺘﻄﻮﻳـﺮ اﻟﺜﻘـﺎﰲ‬ ‫وﻧﺸﺎﻃﺎت وﺑﺮاﻣﺞ اﻷﻧﺪﻳﺔ اﻷدﺑﻴﺔ‬ ‫ﰲ اﻤﻤﻠﻜﺔ وﺗﻄﻠﻌﺎﺗﻬﺎ اﻤﺴﺘﻘﺒﻠﻴﺔ‪.‬‬ ‫وﻋـﱪ ورؤﺳـﺎء اﻷﻧﺪﻳـﺔ‬ ‫اﻷدﺑﻴﺔ ﻋـﻦ ﺗﻘﺪﻳﺮﻫـﻢ اﻟﺒﺎﻟﻎ ﻤﺎ‬ ‫ﺗﺤﻈﻰ ﺑﻪ اﻷﻧﺪﻳﺔ اﻷدﺑﻴﺔ ﻣﻦ دﻋﻢ‬ ‫ورﻋﺎﻳﺔ ﻣﻦ ﻗﺒـﻞ ﺧﺎدم اﻟﺤﺮﻣﻦ‬ ‫اﻟﴩﻳﻔـﻦ ووﱄ ﻋﻬـﺪه ﺣﺘـﻰ‬ ‫أﺻﺒﺤﺖ واﻗﻌﺎ ﻣﻠﻤﻮﺳﺎ ﰲ ﺗﻄﻮر‬ ‫اﻟﺜﻘﺎﻓﺔ اﻟﺴﻌﻮدﻳﺔ‪.‬‬ ‫ﺑـﺪوره أﺛﻨﻰ وﱄ اﻟﻌﻬﺪ ﻋﲆ‬

‫وﱄ اﻟﻌﻬﺪ ﻳﺘﺤﺪث ﻟﻮزﻳﺮ اﻟﺜﻘﺎﻓﺔ ورؤﺳﺎء اﻷﻧﺪﻳﺔ اﻷدﺑﻴﺔ‬ ‫أﻫﻤﻴـﺔ اﻟـﺪور اﻟﻜﺒـﺮ واﻟﻔﻌﺎل‬ ‫ﻟﻸﻧﺪﻳـﺔ اﻷدﺑﻴـﺔ اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ ﰲ‬ ‫اﻟﻨﺸـﺎﻃﺎت اﻟﺜﻘﺎﻓﻴـﺔ‪ ،‬ﻛﻮﻧﻬـﺎ‬ ‫ﺗﻌـﺪ راﻓـﺪا ﻣﻬﻤﺎ ﻟﺒﻨﺎء اﻹﻧﺴـﺎن‬ ‫اﻟﺴﻌﻮدي وﺗﻨﻤﻴﺔ ﺛﻘﺎﻓﺘﻪ واﻟﻌﻤﻞ‬ ‫ﻋـﲆ ﺗﺤﻘﻴـﻖ ﺗﻔﺎﻋﻠـﻪ وﺗﻜﻴﻔـﻪ‬ ‫اﻤﻄﻠﻮب ﻣﻊ ﻣﺠﺘﻤﻌﻪ‪ ،‬ﻣﺘﻤﻨﻴﺎ ﻟﻬﺎ‬ ‫اﻟﺘﻮﻓﻴﻖ واﻟﻨﺠـﺎح ﺑﻤﺎ ﻳﺤﻘﻖ ﻟﻬﺎ‬ ‫ﻣﺸـﺎرﻛﺔ أﻛﱪ ﰲ اﻟﺤﺮاك اﻟﺜﻘﺎﰲ‬

‫)واس(‬

‫ﰲ اﻤﻤﻠﻜﺔ‪.‬‬ ‫ﺣـﴬ اﻻﺳـﺘﻘﺒﺎل رﺋﻴﺲ‬ ‫دﻳـﻮان وﱄ اﻟﻌﻬـﺪ اﻤﺴﺘﺸـﺎر‬ ‫اﻟﺨﺎص اﻷﻣﺮ ﻣﺤﻤﺪ ﺑﻦ ﺳـﻠﻤﺎن‬ ‫ﺑـﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳـﺰ وﻧﺎﺋـﺐ وزﻳـﺮ‬ ‫اﻟﺜﻘﺎﻓﺔ واﻹﻋﻼم اﻟﺪﻛﺘﻮر ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ‬ ‫اﻟﺠﺎﴎ ووﻛﻴـﻞ اﻟﻮزارة واﻹﻋﻼم‬ ‫ﻟﻠﺸﺆون اﻟﺜﻘﺎﻓﻴﺔ اﻟﺪﻛﺘﻮر ﻧﺎﴏ‬ ‫اﻟﺤﺠﻴﻼن‪.‬‬

‫‪ ..‬وﻳﺼﺎﻓﺢ أﺣﺪ رؤﺳﺎء اﻷﻧﺪﻳﺔ ﺧﻼل اﻻﺳﺘﻘﺒﺎل‬

‫‪culture@alsharq.net.sa‬‬

‫‪19‬‬

‫‪ ١٢٠‬ﺷﺨﺼﻴﺔ أدﺑﻴﺔ وأﻛﺎدﻳﻤﻴﺔ وﻓﻨﻴﺔ‬ ‫وإﻋﻼﻣﻴﺔ ﺗﺼﻨﻊ ﺣﺮاﻛ ًﺎ ﻋﺒﺮ اﻟﻘﻨﺎة اﻟﺜﻘﺎﻓﻴﺔ‬ ‫اﻟﺒﺎﺣﺔ – ﻋﲇ اﻟﺮﺑﺎﻋﻲ‬ ‫ﺻﻨﻊ ﺑﺮﻧﺎﻣﺞ »اﻟﺼﺎﻟﻮن اﻟﺜﻘﺎﰲ«‪ ،‬اﻟﺬي ﻳﻌﺮض‬ ‫ﻋﲆ ﺷﺎﺷـﺔ اﻟﻘﻨـﺎة اﻟﺜﻘﺎﻓﻴﺔ اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ ﺧﻼل‬ ‫ﺷﻬﺮ رﻣﻀﺎن اﻟﺤﺎﱄ‪ ،‬ﺣﺮاﻛﺎ ﺛﻘﺎﻓﻴﺎ ﰲ اﻤﺠﺘﻤﻊ‪.‬‬ ‫وﻳﺄﺗـﻲ ﻫـﺬا اﻟﱪﻧﺎﻣﺞ ﺿﻤﻦ ﻋـﺪة ﺑﺮاﻣﺞ‬ ‫ﺗﻌﺮﺿﻬﺎ اﻟﻘﻨﺎة اﻟﺜﻘﺎﻓﻴﺔ اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ ﰲ اﻟﺸـﻬﺮ‬ ‫اﻟﻜﺮﻳﻢ‪ ،‬وﺗـﺪل ﻋﲆ ﺣﺴـﻦ اﻹدارة واﻟﺘﺨﻄﻴﻂ‬ ‫واﺳﺘﻠﻬﺎم اﻟﺮؤى اﻟﻨﺎﺑﻀﺔ ﺑﻬﻤﻮم اﻟﻨﺨﺐ اﻟﺜﻘﺎﻓﻴﺔ‪.‬‬ ‫وﻳﺼﺎﻓـﺢ اﻟﱪﻧﺎﻣـﺞ اﻤﺒـﺎﴍ‪ ،‬اﻟـﺬي ﻳﻘﻮم ﻋﲆ‬ ‫إﻋﺪاده ﻓﺮﻳﻖ ﻋﻤﻞ ﺷـﺎب ﰲ ﻃﻠﻴﻌﺘـﻪ ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ ﻣﻐﺮم‪،‬‬ ‫وﻳﻘﺪﻣـﻪ اﻟﺪﻛﺘﻮر ﺻﺎﻟـﺢ اﻤﺤﻤﻮد‪ ،‬أﻋﻦ ﻣﺸـﺎﻫﺪي‬ ‫اﻟﻘﻨﺎة ﻛﻞ ﻟﻴﻠﺔ ﻋﻨﺪ اﻟﺤﺎدﻳﺔ ﻋﴩة ﻣﺴـﺎء ﻤﺪة ﺳـﺎﻋﺔ‬ ‫ﻛﺎﻣﻠﺔ‪ .‬واﺳـﺘﻀﺎف ﰲ ﺣﻠﻘﺎﺗﻪ اﻤﺎﺿﻴﺔ‪ ،‬ﻧﺨﺒﺎ ﺛﻘﺎﻓﻴﺔ‬ ‫وﺗﻌﻠﻴﻤﻴـﺔ وإﻋﻼﻣﻴـﺔ‪ ،‬إﱃ ﺟﺎﻧﺐ اﺳـﺘﻀﺎﻓﺔ ﺷـﺒﺎب‬ ‫ﻣﺜﻘﻒ ﺑﻤﻌﺪل أرﺑﻊ ﺷـﺨﺼﻴﺎت ﻛﻞ ﻟﻴﻠﺔ‪ ،‬وﺑﻤﺠﻤﻮع‬ ‫‪ 120‬ﺷﺨﺼﻴﺔ ﻃﻴﻠﺔ ﺷﻬﺮ رﻣﻀﺎن‪.‬‬ ‫وﻧﺎﻗـﺶ اﻟﱪﻧﺎﻣﺞ ﺧﻼل ﺣﻠﻘﺎﺗﻪ اﻟﺴـﺎﺑﻘﺔ ﻋﺪدا‬ ‫ﻣـﻦ اﻟﻘﻀﺎﻳﺎ اﻟﺘـﻲ ﺗﻬـﻢ اﻤﺠﺘﻤﻊ واﻤﺜﻘـﻒ ﻋﲆ ﺣﺪ‬ ‫ﺳـﻮاء‪ ،‬إذ ﺗـﻢ ﺗﺨﺼﻴـﺺ ﺣﻠﻘﺔ ﻤﻨﺎﻗﺸـﺔ اﻟﺴـﻴﻨﻤﺎ‬ ‫اﻟﺴﻌﻮدﻳﺔ‪ ،‬وأﺧﺮى ﻤﻨﺎﻗﺸـﺔ واﻗﻊ اﻟﺠﺎﻣﻌﺎت ورﻫﺎن‬ ‫اﻟﺠـﻮدة‪ ،‬إﺿﺎﻓـﺔ إﱃ اﻤﻘـﺎل واﻤﺠﺘﻤـﻊ واﻟﺼﻔﺤﺎت‬ ‫اﻟﺜﻘﺎﻓﻴﺔ واﻤﺸـﻬﺪ اﻟﺜﻘﺎﰲ واﻹﻋﻼم اﻟﺘﻘﻠﻴﺪي واﻟﺘﺤﻮل‬ ‫إﱃ اﻹﻋـﻼم اﻟﺠﺪﻳـﺪ‪ ،‬إﺿﺎﻓﺔ إﱃ ﻗﻀﺎﻳـﺎ ﺗﻬﻢ اﻤﺜﻘﻔﻦ‬ ‫أﺑﺮزﻫـﺎ ﻻﺋﺤـﺔ اﻷﻧﺪﻳﺔ اﻷدﺑﻴـﺔ واﻟﺜﻘﺎﻓﺔ واﻤﺴـﺘﻘﺒﻞ‬ ‫وﻏﺮﻫﺎ ﻣﻦ اﻤﻮاﺿﻴﻊ اﻟﺨﺎﺻﺔ ﺑﺎﻟﺜﻘﺎﻓﺔ واﻤﺠﺘﻤﻊ‪.‬‬ ‫وأﻛـﺪ اﻤـﴩف اﻟﻌـﺎم ﻋـﲆ اﻟﻘﻨـﺎة اﻟﺜﻘﺎﻓﻴـﺔ‪،‬‬ ‫اﻤﺴﺘﺸـﺎر‪ ،‬ﻣﺤﻤﺪ اﻤﺎﴈ‪ ،‬أن اﻟﱪﻧﺎﻣﺞ ﻳﺴـﺮ ﺣﺴﺐ‬ ‫اﻟﺨﻄـﻂ اﻟﺘﻄﻮﻳﺮﻳﺔ ﻟﻠﻬﻴﺌﺔ ﺑﺘﻮﺟﻴـﻪ ﻣﻦ رﺋﻴﺲ ﻫﻴﺌﺔ‬ ‫اﻹذاﻋـﺔ واﻟﺘﻠﻴﻔﺰﻳـﻮن ﻋﺒﺪاﻟﺮﺣﻤﻦ اﻟﻬـﺰاع وﻣﺘﺎﺑﻌﺔ‬

‫ﻧﺎﺋﺒﻪ اﻟﺪﻛﺘﻮر ﺳﻠﻴﻤﺎن اﻟﻌﻴﺪي‪ ،‬ﻣﺸﺮا ً إﱃ أن اﻟﱪﻧﺎﻣﺞ‬ ‫ﻳﻬﺪف إﱃ اﻤﺤﺎﻓﻈﺔ ﻋﲆ ﻣﺴﺘﻮى ﻃﺮح ﺛﻘﺎﰲ ﻧﺨﺒﻮي‬ ‫ﻣﻊ ﺟﺬب ﻋﺎﻣﺔ اﻤﺠﺘﻤﻊ واﻟﺸـﺒﺎب ﻟﻠﺜﻘﺎﻓﺔ ﻣﻦ ﺧﻼل‬ ‫ﺗﺨﺼﻴـﺺ ﺣﻠﻘﺎت ﺛﻘﺎﻓﻴـﺔ ﺗﺘﻼﺋﻢ ﻣـﻊ اﻫﺘﻤﺎﻣﺎﺗﻬﻢ‬ ‫اﻟﺜﻘﺎﻓﻴـﺔ ﻣﺎ ﻳﺤﻘﻖ رﺳـﺎﻟﺔ اﻟﻘﻨﺎة وﻳُﻌﻤّ ـﻖ اﻟﺘﻮاﺻﻞ‬ ‫ﻣـﻊ اﻟﻨﺨﺐ اﻟﺜﻘﺎﻓﻴـﺔ وﻳﺘﻴﺢ ﻟﻬﺎ ﻓﺮﺻـﺔ اﻟﺘﻌﺒﺮ ﻋﻦ‬ ‫رأي وﻃﻨﻲ ﻳﺴـﻬﻢ ﰲ ﺧﺪﻣﺔ اﻟﻮﻃﻦ ﻣﻦ ﺧﻼل ﻣﺎ ﻳﺘﻢ‬ ‫ﺗﻨﺎوﻟﻪ ﻣﻦ ﻣﻮاﺿﻴﻊ‪.‬‬ ‫وﻋـﱪ ﺣﻠﻘـﺎت اﻟﱪﻧﺎﻣـﺞ اﻟﺴـﺎﺑﻘﺔ اﺳـﺘﻀﺎف‬ ‫اﻟﱪﻧﺎﻣﺞ ﻋﺪدا ﻣﻦ اﻟﻘﻴﺎدات اﻹﻋﻼﻣﻴﺔ واﻟﺜﻘﺎﻓﻴﺔ ﻣﻨﻬﻢ‬ ‫ﻣﺪﻳﺮ ﻋـﺎم ﻗﻨﺎة اﻟﻌـﺮب ﺟﻤﺎل ﺧﺎﺷـﻘﺠﻲ‪ ،‬ورﺋﻴﺲ‬ ‫ﻣﺠﻠـﺲ إدارة اﻟﺠﻤﻌﻴﺔ اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ ﻟﻠﺜﻘﺎﻓﺔ واﻟﻔﻨﻮن‬ ‫ﺳـﻠﻄﺎن اﻟﺒﺎزﻋـﻲ‪ ،‬واﻤﺴﺘﺸـﺎر اﻹﻋﻼﻣـﻲ إدرﻳـﺲ‬ ‫اﻟﺪرﻳﺲ‪ ،‬وﻧﺎﺋﺐ رﺋﻴﺲ ﺗﺤﺮﻳـﺮ ﺻﺤﻴﻔﺔ »اﻟﺠﺰﻳﺮة«‬ ‫ﻓﻬـﺪ اﻟﻌﺠﻼن‪ ،‬إﺿﺎﻓﺔ إﱃ ﻋﺪد ﻣـﻦ وﻛﻼء اﻟﺠﺎﻣﻌﺎت‬ ‫اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ واﻟﻨﺨـﺐ اﻟﺜﻘﺎﻓﻴﺔ ﻣﻦ رؤﺳـﺎء اﻷﻗﺴـﺎم‬ ‫اﻟﺜﻘﺎﻓﻴﺔ ﰲ اﻟﺼﺤﻒ وﺻﺤﻔﻴﻦ إﺿﺎﻓﺔ إﱃ اﻟﺸﺒﺎب‪.‬‬ ‫وﻗـﺎل اﻤـﺎﴈ إن اﻟﱪﻧﺎﻣـﺞ اﺳـﺘﻀﺎف ﻧُﺨﺒـﺎ‬ ‫ﺛﻘﺎﻓﻴـﺔ ﻣـﻦ ﻣﺨﺘﻠـﻒ ﻣﻨﺎﻃـﻖ اﻤﻤﻠﻜﺔ ﻧﺎﻗﺸـﻮا ﻋﱪ‬ ‫ﺣﻠﻘﺎﺗـﻪ ﻣﻮاﺿﻴﻊ ﺛﻘﺎﻓﻴـﺔ ﻣﺘﻨﻮﻋﺔ ﺑﺎﺧﺘـﻼف رواﻓﺪ‬ ‫اﻟﺜﻘﺎﻓـﺔ واﻹﺑﺪاع‪ ،‬ﻣﻮﺿﺤـﺎ أن اﻟﱪﻧﺎﻣـﺞ ﰲ ﺣﻠﻘﺎﺗﻪ‬ ‫اﻤﻘﺒﻠﺔ ﺳﻴﺴـﻠﻂ اﻟﻀﻮء ﻋﲆ اﻤﴪح اﻟﺴﻌﻮدي وﻛﺬﻟﻚ‬ ‫اﻟﻔﻨﻮن اﻟﺘﺸـﻜﻴﻠﺔ ودور اﻤﺆﺳﺴـﺎت اﻟﺜﻘﺎﻓﻴﺔ ﰲ دﻋﻢ‬ ‫اﻤﻮاﻫﺐ اﻟﺜﻘﺎﻓﻴﺔ اﻟﺸـﺎﺑﺔ‪ ،‬إﺿﺎﻓﺔ إﱃ اﻟﺨﻄﺎب اﻟﺜﻘﺎﰲ‬ ‫اﻟﺴـﻌﻮدي وﻋﺪد ﻣﺘﻨﻮع ﻣﻦ اﻟﺤﻠﻘﺎت واﻟﻘﻀﺎﻳﺎ اﻟﺘﻲ‬ ‫ﺗﻬﻢ اﻤﺜﻘﻒ اﻟﺴﻌﻮدي وﺗُﺸﻐﻞ اﻟﺮأي اﻟﻌﺎم ﺑﻤﺎ ﻳﺘﻼءم‬ ‫ﻣﻊ ﻣﺘﻄﻠﺒﺎت اﻟﺘﻨﻤﻴﺔ اﻟﺜﻘﺎﻓﻴﺔ ﻛﻘﻀﺎﻳﺎ اﻹﻋﻼم اﻟﺠﺪﻳﺪ‬ ‫وإﻋﺪاد وﺛﻴﻘﺔ ﻟﻠﻘﻴـﻢ اﻷﺧﻼﻗﻴﺔ‪ ،‬ﻻﻓﺘﺎ إﱃ أن اﻟﱪﻧﺎﻣﺞ‬ ‫ﻳﺤﻈﻰ ﺑﻤﺘﺎﺑﻌـﺔ ﻧﺨﺒﻮﻳﺔ ﺗﺮﺻﺪ ﻣﻮﺿـﻮع اﻟﺤﻠﻘﺎت‬ ‫وﺿﻴﻮﻓﻬﺎ ﻣﻦ ﺧﻼل ﻣﻮاﻗﻊ اﻟﺘﻮاﺻﻞ اﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻲ‪.‬‬

‫ﻟﻴﺎل ﺗﺮاﺛﻴﺔ ﻟﻠﻨﺴﺎء ﻓﻲ »ﻓﻨﻮن اﺣﺴﺎء«‬ ‫ﺛﻼث ٍ‬ ‫اﻷﺣﺴﺎء ـ ﻣﺼﻄﻔﻰ اﻟﴩﻳﺪة‬

‫ﺧﺎﻟﺪ اﻟﻔﺮﻳﺪة‬

‫ﺗﻨﻄﻠﻖ ﻣﺴﺎء اﻟﻴﻮم ﻓﻌﺎﻟﻴﺎت اﻟﻠﻴﺎﱄ اﻟﱰاﺛﻴﺔ‪،‬‬ ‫اﻟﺘﻲ ﻳﻨﻈﻤﻬﺎ اﻟﻘﺴـﻢ اﻟﻨﺴـﺎﺋﻲ ﰲ ﻓﺮع ﺟﻤﻌﻴﺔ‬ ‫اﻟﺜﻘﺎﻓﺔ واﻟﻔﻨﻮن ﰲ اﻷﺣﺴـﺎء‪ ،‬ﻤﺪة ﺛﻼﺛﺔ أﻳﺎم‪.‬‬ ‫وأوﺿـﺢ ﻣـﴩف ﻗﺴـﻢ اﻟـﱰاث واﻟﻔـﻦ‬

‫اﻟﺸـﻌﺒﻲ ﰲ اﻟﺠﻤﻌﻴـﺔ ﺧﺎﻟـﺪ اﻟﻔﺮﻳـﺪة‪ ،‬أن ﻫﺬه‬ ‫اﻟﻔﻌﺎﻟﻴﺎت ﻣﺨﺼﺼﺔ ﻟﻠﻨﺴﺎء واﻷﻃﻔﺎل‪ ،‬وﺗﻘﺎم ﰲ‬ ‫ﻋﺪد ﻣـﻦ اﻷرﻛﺎن اﻤﺘﻨﻮﻋﺔ ﻣﻨﻬﺎ أرﻛﺎن‪ :‬اﻟﺮﺳـﻢ‪،‬‬ ‫ﻓﺮﻳﻖ أﻟﻮان اﻟﻌﻄـﺎء اﻟﺘﻄﻮﻋﻲ‪ ،‬ﻣﺮاﺣﻞ اﻟﻄﻔﻮﻟﺔ‬ ‫ﰲ اﻤـﺎﴈ‪ ،‬ورﻛـﻦ ﺗﺼﻮﻳـﺮ ﻟﻸﻃﻔـﺎل‪ .‬وﻗـﺎل‪:‬‬ ‫ﺳـﻴﺘﻢ ﺗﻨﻔﻴﺬ ﻋﺪﻳـﺪ ﻣـﻦ اﻤﺴـﺎﺑﻘﺎت ﰲ اﻟﻠﻴﺎﱄ‬

‫اﻟﻘﺼﻴﺮ ﻳﺪﻋﻮ إﻟﻰ ﺗﺪرﻳﺲ اﻟﺘﺮﺑﻴﺔ اﻋﻼﻣﻴﺔ‬ ‫ﺗﺒﻮك ‪ -‬ﻧﺎﻋﻢ اﻟﺸﻬﺮي‬ ‫دﻋﺎ ﻣﺪﻳﺮ ﺗﺤﺮﻳﺮ ﺟﻮال ﻣﻨﻄﻘﺔ‬ ‫ﺗﺒـﻮك ﻣﺤﻤـﺪ اﻟﻘﺼـﺮ‪ ،‬إﱃ‬ ‫ﺗﺪرﻳـﺲ اﻟﱰﺑﻴـﺔ اﻹﻋﻼﻣﻴـﺔ ﰲ‬ ‫اﻤﻨﺎﻫـﺞ‪ ،‬ﻟﻴﺘﻌﻠـﻢ اﻟﻄﻠﺒﺔ ﻛﻴﻒ‬ ‫ﻳﺘﻌﺎﻣﻠﻮن ﻣﻊ ﻣﺎ ﻳﺘﻌﺮﺿﻮن ﻟﻪ‬ ‫ﰲ وﺳﺎﺋﻞ اﻹﻋﻼم اﻤﺨﺘﻠﻔﺔ‪.‬‬ ‫وﻗـﺎل اﻟﻘﺼـﺮ‪ ،‬ﺧـﻼل إﻟﻘﺎﺋـﻪ‬ ‫ﻣﺤﺎﴐة ﻋﻦ اﻹﻋﻼم اﻟﺠﺪﻳﺪ ﰲ ﺧﺘﺎم‬ ‫ﻓﻌﺎﻟﻴﺎت اﻤﻘﻬﻰ اﻟﺜﻘﺎﰲ ﰲ ﻧﺎدي ﺗﺒﻮك‬ ‫اﻷدﺑﻲ ﻣﺴـﺎء أﻣـﺲ اﻷول‪ :‬ﻟﻢ ﻳﻌﺪ ﰲ‬ ‫اﻟﻌﺎﻟـﻢ ﺣﻮاﺟـﺰ وﻻ ﻏـﺮف ﺟـﺪران‪،‬‬ ‫ﻓﻘـﺪ أﺗﺎﺣـﺖ اﻵﻟـﺔ واﻟﺘﻘﻨﻴـﺔ أﻫـﻢ‬ ‫ﺗﻐـﺮ ﰲ ﺣﻴﺎة اﻹﻧﺴـﺎن ﻟﻠﺘﻮاﺻﻞ ﻣﻊ‬ ‫اﻟﻌﺎﻟﻢ‪ ،‬ﻓﺄﺻﺒﺤـﺖ ﻋﻤﻠﻴﺔ »اﻟﺘﻌ ﱡﺮض«‬ ‫ﻟﻴﺴـﺖ ﺧﺎﺻـﺔ ﻓﻘـﻂ ﺑﻮﺳـﺎﺋﻞ‬ ‫اﻹﻋـﻼم اﻟﺘﻘﻠﻴﺪﻳـﺔ‪ ،‬ﻣﺜـﻞ‪ :‬اﻟﺼﺤﺎﻓﺔ‬ ‫واﻟﺘﻠﻴﻔﺰﻳﻮن‪ ،‬ﺣﻴـﺚ ﺗﺠﺎوزﺗﻬﺎ ﻟﻠﻔﺮد‬ ‫ﺑﺘﻌ ﱡﺮﺿـﻪ اﻟﺪاﺋﻢ واﻤﺴـﺘﻤﺮ ﻤﻨﻈﻮﻣﺔ‬ ‫اﻹﻋـﻼم اﻹﻟﻜﱰوﻧﻲ‪ ،‬وﻫﻨﺎ ﺗﺄﺗﻲ أﻫﻤﻴﺔ‬ ‫اﻟﻮﻋﻲ واﻟﻘﺪرة ﻋﲆ اﻻﻧﺘﻘﺎء واﻻﺧﺘﻴﺎر‬ ‫ﻟﻠﻤﺤﺘـﻮى اﻹﻋﻼﻣـﻲ‪ ،‬إذ ﻳﺘﻤﺜﻞ اﻟﺒﻌﺪ‬ ‫اﻷﻫﻢ ﰲ ﻫﺬه اﻟﻌﻤﻠﻴﺔ ﺑﻘﺮار اﻤﺘﻠﻘﻲ ﻣﺎ‬ ‫ﻳﺮﻳﺪ اﻟﺘﻌﺮض ﻟﻪ‪.‬‬ ‫وأﺿـﺎف أن اﻟﺮﺳـﺎﺋﻞ اﻹﻋﻼﻣﻴﺔ‬ ‫اﻟﻴـﻮم ﺗﺴـﺘﻄﻴﻊ أن ﺗﺼﻨـﻊ ﻟﺤﻈـﺔ‬ ‫ﺗﻌـﺮض اﻟﻔـﺮد ﻟﻬـﺎ‪ ،‬ﻷﻧﻬـﺎ ﺗﺘﺠﺎوز‬ ‫ﺑﺴـﻬﻮﻟﺔ ﻣﺤـﺎوﻻت اﻟﺤﻜﻮﻣـﺎت‬ ‫واﻤﺠﺘﻤﻌـﺎت واﻷﴎ ﻓـﺮض اﻟﺮﻗﺎﺑﺔ‬ ‫وﻣﻨﻊ اﻤﺤﺘﻮى‪ ،‬وﻟﺬﻟﻚ ﻳﺤﺘﺎج اﻤﺘﻠﻘﻲ‬

‫ﻣﻨﻬﺎ ﻣﺴـﺎﺑﻘﺔ ﻷﻓﻀـﻞ زي رﻣﻀﺎﻧﻲ ﻟﻸﻃﻔﺎل‪،‬‬ ‫وﻣﺴـﺎﺑﻘﺔ ﻷﻓﻀـﻞ رﺳـﻤﺔ ﻟﻸﻃﻔـﺎل‪ ،‬وأﺧﺮى‬ ‫ﻷﻓﻀﻞ ﺻﻮرة ﻓﻮﺗﻮﺟﺮاﻓﻴﺔ‪ ،‬وﻣﺴـﺎﺑﻘﺔ ﻷﻓﻀﻞ‬ ‫اﺳـﺘﻌﺮاض ﻣﴪﺣﻲ رﻣﻀﺎﻧﻲ‪ ،‬ﻛﻤﺎ ﺗﻘﺎم ﻋﺪﻳﺪ‬ ‫ﻣﻦ اﻷﻧﺸـﻄﺔ اﻷﺧﺮى اﻟﺘﻲ ﺗﺘﻨﺎﺳـﺐ وروﺣﺎﻧﻴﺔ‬ ‫اﻟﺸﻬﺮ اﻟﻜﺮﻳﻢ‪.‬‬

‫اﻤﺸﺎرﻛﻮن ﰲ ﺣﻠﻘﺔ اﻟﱪﻧﺎﻣﺞ ﻋﻦ اﻟﺴﻴﻨﻤﺎ اﻟﺴﻌﻮدﻳﺔ‬

‫)اﻟﴩق(‬

‫»اﻟﺤﻀﻦ اﺧﻀﺮ«‪ ..‬ﻣﺠﺴﻤﺎت ﺗﻤﺜﻞ ﺣﺎﻟﺔ إﻧﺴﺎﻧﻴﺔ ﻟﺘﻌﻤﻴﻖ اواﺻﺮ اﺳﺮﻳﺔ‬ ‫اﻟﻘﻄﻴﻒ ‪ -‬ﻋﲇ اﻟﻌﺒﻨﺪي‬

‫اﻟﻘﺼﺮ ﻣﺘﺤﺪﺛﺎ ً ﺧﻼل اﻤﺤﺎﴐة‬ ‫إﱃ اﻟﺘﻌﻠﻢ ﻋﻦ اﻹﻋـﻼم‪ ،‬وﻫﺬه اﻤﻌﺮﻓﺔ‬ ‫ﻻ ﺗﺘﺄﺗﻰ إﻻ ﻣﻦ ﺧـﻼل إدﺧﺎل اﻟﱰﺑﻴﺔ‬ ‫اﻹﻋﻼﻣﻴـﺔ ﰲ اﻤـﺪارس ﻟﻴﺘﻌﻠﻢ اﻟﻄﻠﺒﺔ‬ ‫ﻛﻴـﻒ ﻳﺘﻌﺎﻣﻠـﻮن ﻣﻊ ﻣـﺎ ﻳﺘﻌﺮﺿﻮن‬ ‫ﻟـﻪ‪ ،‬وﰲ اﻟﻮﻗﺖ ذاﺗﻪ ﻳﺴـﺘﻄﻴﻌﻮن أن‬ ‫ﻳﻨﺘﺠﻮا رﺳـﺎﺋﻠﻬﻢ اﻹﻋﻼﻣﻴﺔ ﺑﺄﻧﻔﺴﻬﻢ‪،‬‬ ‫ﻣﺘﺤﺮرﻳﻦ ﻣﻦ ﺳـﻄﻮة اﻹﻋﻼم وآﺛﺎره‬ ‫اﻟﺴـﻠﺒﻴﺔ‪ ،‬وﺣﻦ ﻳﻜﱪون ﻟـﻦ ﻳﻜﻮﻧﻮا‬ ‫ﺟﺎﻫﻠـﻦ ﺑﺎﻹﻋـﻼم‪ ،‬ﺑﻞ ﺳـﻴﺼﺒﺤﻮن‬ ‫ﻣﻮاﻃﻨﻦ ﻣﺴﺆوﻟﻦ‪.‬‬ ‫وأﺷـﺎر اﻟﻘﺼﺮ إﱃ أن وﺳـﺎﺋﻞ‬ ‫اﻹﻋـﻼم اﻟﺠﺪﻳـﺪ أﺗﺎﺣـﺖ ﺑﻤﻤﻴﺰاﺗﻬـﺎ‬ ‫اﻟﺘﻔﺎﻋﻠﻴـﺔ ﻓﺮﺻـﺔ ﻟﻠﻔـﺮد ﻻﺧﺘﻴـﺎر‬ ‫ﻃﺮﻳﻘـﺔ اﻟﺘﻌـ ﱡﺮض اﻟﺘـﻲ ﻳﺮﻳﺪﻫـﺎ‪،‬‬ ‫ﻛﻤـﺎ أﺗﺎﺣﺖ ﻓﺮﺻـﺔ أﻛـﱪ ﻟﻠﺘﻮاﺻﻞ‬ ‫ﺑـﻦ اﻷﻓـﺮاد واﻟﺠﻤﺎﻋﺎت ﻣـﻦ ﺧﻼل‬ ‫اﻟﺤﻮار واﻟﺘﻮاﺻﻞ وﺗﻜﻮﻳﻦ اﻟﺼﺪاﻗﺎت‬ ‫واﻟﺘﻜﺘـﻼت‪ ،‬ﻓﺄﺻﺒـﺢ ﺑﺈﻣـﻜﺎن اﻟﻔﺮد‬ ‫اﻻﻧﺘﻤـﺎء إﱃ واﻗـﻊ ﺟﺪﻳﺪ ﻳﺸـﻌﺮ ﺑﺄﻧﻪ‬

‫)اﻟﴩق(‬

‫ﻳﻨﺘﻤﻲ إﻟﻴﻪ ﻓﻌﻼً‪ ،‬ﻓﻴﻜﻮن ﻫﺬا اﻻﻧﺘﻤﺎء‬ ‫ﻫﻮ اﻻﻧﺘﻤﺎء اﻟﺤﻘﻴﻘﻲ‪ ،‬وإن ﺗﻢ ﰲ واﻗﻊ‬ ‫اﻓﱰاﴈ‪.‬‬ ‫ﻛﻤـﺎ ﺗﺤـﺪث ﰲ اﻤﺤـﺎﴐة ﻋﻦ‬ ‫ﻣﻔﻬـﻮم اﻹﻋـﻼم اﻟﺠﺪﻳـﺪ‪ ،‬ﻻﻓﺘـﺎ ً إﱃ‬ ‫أﻧـﻪ ﻣﺼﻄﻠـﺢ ﺣﺪﻳـﺚ ﻳﺘﻀـﺎد ﻣـﻊ‬ ‫اﻹﻋـﻼم اﻟﺘﻘﻠﻴﺪي‪ ،‬وأﻧـﻪ أﺻﺒﺢ اﻟﻴﻮم‬ ‫ﺑﻤﻜﺎﻧﺔ اﻟﺮوح ﻣﻦ اﻟﺠﺴـﺪ ﺑﺎﻟﻨﺴـﺒﺔ‬ ‫ﻟﻸﻓـﺮاد واﻤﺠﺘﻤﻌﺎت‪ ،‬ﻣﺸـﺮا ً إﱃ أﻧﻪ‬ ‫إذا ﻣـﺎ اﻓﱰﺿﻨـﺎ أن ﻏﺎﻟﺒﻴـﺔ اﻷﻓـﺮاد‬ ‫ﻳﺘﻨﺎوﻟﻮن ﺛﻼث وﺟﺒﺎت ﰲ اﻟﻴﻮم‪ ،‬ﻓﺈن‬ ‫وﺟﺒﺘﻬﻢ اﻟﺮﺋﻴﺴﺔ ﻫﻲ اﻹﻋﻼم اﻟﺠﺪﻳﺪ‪،‬‬ ‫ﻳﺘﻨﺎوﻟﻮﻧﻬﺎ ﺑﺸﻜﻞ ﻣﺘﻜﺮر ﻃﻮال اﻟﻴﻮم‪.‬‬ ‫وﻗـﺎل إن اﻟﺘﻘﻨﻴـﺎت اﻻﺗﺼﺎﻟﻴـﺔ‬ ‫اﻟﺤﺪﻳﺜﺔ ﻃﻮرت دور اﻤﺘﻠﻘﻲ ﻓﺄﻛﺴﺒﺘﻪ‬ ‫ﺧﺎﺻﻴﺔ اﻟﺘﻔﺎﻋﻞ ﻟﻴﺼﺒﺢ ﻛﺎﻤﺮﺳـﻞ ﰲ‬ ‫ﻋﻤﻠﻴﺔ اﻻﺗﺼﺎل ﺑﻌﺪﻣﺎ ﻛﺎﻧﺖ اﻟﺘﻔﺎﻋﻠﻴﺔ‬ ‫ﰲ وﺳـﺎﺋﻞ اﻹﻋـﻼم اﻟﺘﻘﻠﻴـﺪي ﺗﺘﻤﺜﻞ‬ ‫ﺑﺮﺟﻊ اﻟﺼﺪى ﻓﻘﻂ‪.‬‬

‫ﻳﻌﻤﻞ ﻋـﺪد ﻣﻦ اﻟﻔﻨﺎﻧﻦ اﻟﺘﺸـﻜﻴﻠﻴﻦ ﻋﲆ ﺻﻨﻊ ﻣﺠﺴـﻤﺎت‪ ،‬ﺑﻴﻨﻬﺎ اﺛﻨﺎن‬ ‫ﻛﺒـﺮان‪ ،‬ﻳﻤﺜﻼن ﺣﺎﻟـﺔ إﻧﺴـﺎﻧﻴﺔ‪ ،‬ﰲ ﻣﺤﺎوﻟﺔ ﻟﺘﻌﻤﻴـﻖ اﻷواﴏ ﺑﻦ أﻓﺮاد‬ ‫اﻷﴎة‪ ،‬ﻟﻌﺮﺿﻬـﺎ ﰲ ﻣﻬﺮﺟـﺎن ﺟﻤﻌﻴﺔ اﻟﻘﻄﻴﻒ اﻟﺨﺮﻳـﺔ‪ ،‬اﻤﻘﺎم ﺣﺎﻟﻴﺎ ﰲ‬ ‫ﻣﻘﺮﻫﺎ‪ .‬وﺑﺪأ اﻟﻔﻨﺎﻧﻮن ﰲ ﺻﻨﻊ ﻣﺠﺴـﻤﺎت »اﻟﺤﻀﻦ اﻷﺧﴬ«‪ ،‬ﻣﻨﺬ أﻳﺎم‪،‬‬ ‫إذ ﻳﻌﻤﻠﻮن ﻧﺤﻮ ﺳـﺎﻋﺔ ﻳﻮﻣﻴﺎ‪ ،‬ﺑﻤﺴـﺎﻋﺪة ﻋﺪد ﻣﻦ اﻷﻃﻔﺎل‪ .‬وﻳﺄﺗﻲ ﺻﻨﻊ‬ ‫ﻫـﺬه اﻤﺠﺴـﻤﺎت ﺿﻤﻦ ﻓﻌﺎﻟﻴـﺎت ﻟﺠﻨﺔ اﻟﻘﻄﻴـﻒ اﻟﺜﻘﺎﻓﻴـﺔ ﰲ اﻤﻬﺮﺟﺎن‪ ،‬اﻟﺬي‬ ‫ﻳﺨﺘﺘـﻢ اﻟﺴـﺒﺖ اﻤﻘﺒﻞ‪ ،‬إذ ﺗﻘـﺪم اﻟﻠﺠﻨﺔ ﻣﺠﻤﻮﻋـﺔ ﻓﻌﺎﻟﻴﺎت‪ ،‬ﻋﱪ ﻋـﺪة أرﻛﺎن‪.‬‬ ‫وأوﺿﺤﺖ رﺋﻴﺴـﺔ اﻟﻠﺠﻨﺔ‪ ،‬اﻟﺘﺸﻜﻴﻠﻴﺔ ﺣﻤﻴﺪة اﻟﺴـﻨﺎن‪ ،‬أن اﻟﻠﺠﻨﺔ ﺗﺸﺎرك ﺑﺮﻛﻦ‬ ‫ﻟﻠﺮﺳﻢ اﻟﺤﺮ ﻟﻸﻃﻔﺎل‪ ،‬وآﺧﺮ ﻟﻠﻜﺒﺎر‪ ،‬وﻣﻌﺮض ﻓﻨﻲ ﻟﻠﺮﺳﻮم‪ ،‬ورﺳﻢ ﻟﻠﺠﺪارﻳﺎت‪،‬‬ ‫ورﻛﻦ ﻟﻠﻤﺠﺴﻤﺎت ﻟﺬوات اﻟﺒﺼﺮة )اﻟﻜﻔﻴﻔﺎت(‪ ،‬واﻤﻌﺮض اﻟﻌﺎم ﻟﻠﻔﻦ اﻟﺘﺸﻜﻴﲇ‪،‬‬ ‫ورﻛـﻦ ﻣﻌﺮض اﻟﻜﺘﺎب واﻟﺘﻌﺮﻳﻒ ﺑﺎﻟﻠﺠﻨﺔ‪ ،‬إﺿﺎﻓﺔ إﱃ »اﻟﺤﻀﻦ اﻷﺧﴬ«‪ ،‬اﻟﺬي‬ ‫ﻳﺘﻮﺳﻂ إﺣﺪى ﺧﻴﻤﺎت اﻤﻬﺮﺟﺎن‪ ،‬وﻫﻮ ﻋﺒﺎرة ﻋﻦ ﻣﺠﺴﻤﻦ ﻛﺒﺮﻳﻦ ﻳﻤﺜﻼن ﺣﺎﻟﺔ‬ ‫إﻧﺴﺎﻧﻴﺔ ﺗﺒﺤﺚ ﰲ ﻣﻔﻬﻮم اﻟﺘﻮاﺻﻞ واﻟﺤﻨﺎن وﺗﻘﻮﻳﺔ أواﴏ اﻷﴎة‪.‬‬

‫ﻋﺪد ﻣﻦ اﻟﻔﻨﺎﻧﻦ اﻤﺸﺎرﻛﻦ ﺧﻼل ﻋﻤﻠﻬﻢ ﰲ ﺗﻜﻮﻳﻦ أﺣﺪ اﻤﺠﺴﻤﺎت‬

‫)اﻟﴩق(‬

‫ﻣﻄﺎﻟﺒﺎت ﻓﻲ ﻣﺼﺮ ﺑﺘﻜﺮﻳﻢ ﺷﻌﺒﻲ ورﺳﻤﻲ ﻟﻠﻘﺎرئ ﻋﺒﺪاﻟﺒﺎﺳﻂ ﻋﺒﺪاﻟﺼﻤﺪ‬ ‫اﻷﻗﴫ ‪ -‬د ب أ‬

‫ﻋﺒﺪاﻟﺒﺎﺳﻂ ﻋﺒﺪاﻟﺼﻤﺪ‬

‫ﻃﺎﻟﺐ أﻫﺎﱄ ﻣﺪﻳﻨﺔ أرﻣﻨﺖ‪ ،‬ﺟﻨﻮب اﻷﻗﴫ‪ ،‬ﰲ‬ ‫ﺻﻌﻴﺪ ﻣﴫ‪ ،‬اﻤﺴﺆوﻟﻦ ﰲ اﻤﺤﺎﻓﻈﺔ ﺑﺈﻃﻼق‬ ‫اﺳـﻢ اﻟﻘﺎرئ ﻋﺒﺪاﻟﺒﺎﺳﻂ ﻋﺒﺪاﻟﺼﻤﺪ ﻋﲆ أﺣﺪ‬ ‫ﺷﻮارع وﻣﻴﺎدﻳﻦ اﻤﺤﺎﻓﻈﺔ‪ ،‬ﺗﻜﺮﻳﻤﺎ ﻟﺪوره ﰲ‬ ‫إﻋﻼء ﺷﺄن اﻤﺤﺎﻓﻈﺔ ﻛﺴﻔﺮ ﻟﻠﻘﺮآن اﻟﻜﺮﻳﻢ ﰲ‬ ‫أرﺟﺎء اﻤﻌﻤﻮرة‪ .‬واﻗﱰح أﺑﻨﺎء اﻤﺪﻳﻨﺔ‪ ،‬اﻟﺘﻲ ﺷـﻬﺪت‬ ‫ﻣﻴﻼد وﻧﺸـﺄة ﻋﺒﺪاﻟﺼﻤـﺪ‪ ،‬ﺗﻨﻈﻴﻢ ﻣﺴـﺎﺑﻘﺔ ﻋﺎﻤﻴﺔ‬ ‫ﻟﻠﻘﺮآن اﻟﻜﺮﻳﻢ ﺗﺤﻤﻞ اﺳـﻤﻪ‪ .‬وأﻛﺪ اﻟﺒﺎﺣﺚ اﻤﴫي‬ ‫ﻣﺤﻤﺪ اﻟﺼﻐﺮ‪ ،‬ﻣﺆﻟﻒ ﻛﺘﺎب »دوﻟﺔ اﻟﺘﻼوة اﻟﻘﺮآﻧﻴﺔ‬ ‫ﰲ ﻣﴫ« اﻟﺬي ﺳـﻴﺼﺪر ﰲ ﻣﻨﺎﺳﺒﺔ اﻟﺬﻛﺮى اﻟـ‪25‬‬

‫ﻟﺮﺣﻴﻞ ﻋﺒﺪاﻟﺼﻤﺪ‪ ،‬أن دول اﻟﻌﺎﻟﻢ اﻹﺳـﻼﻣﻲ ﻛﺮﻣﺖ‬ ‫اﻟﺮاﺣـﻞ ﺑﻌﴩات اﻷﻧﻮاط واﻷوﺳـﻤﺔ واﻟﺸـﻬﺎدات‪،‬‬ ‫وأﻃﻠﻘـﺖ اﺳـﻤﻪ ﻋـﲆ اﻟﺸـﻮارع واﻤﻴﺎدﻳـﻦ وﻋـﲆ‬ ‫اﻤـﺪارس اﻟﻘﺮآﻧﻴﺔ واﻤﻌﺎﻫـﺪ اﻟﺪﻳﻨﻴﺔ‪ ،‬ﰲ اﻟﻮﻗﺖ اﻟﺬي‬ ‫ﻳﺘﻢ ﺗﺠﺎﻫﻞ ﺗﻜﺮﻳﻤﻪ ﰲ ﻣﺴﻘﻂ رأﺳﻪ وﻫﻮ اﻟﺬي رﻓﻊ‬ ‫اﺳﻤﻬﺎ ﰲ ﻣﺸﺎرق اﻷرض وﻣﻐﺎرﺑﻬﺎ‪.‬‬ ‫وﻳﺤﺘﻮى اﻟﻜﺘﺎب ﻋﲆ ﺻـﻮر ﻧﺎدرة وﺧﻄﺎﺑﺎت‬ ‫ﺑﺨـﻂ ﻳـﺪ ﻋﺒﺪاﻟﺼﻤـﺪ ﺗﻨـﴩ ﻷول ﻣﺮة‪ ،‬وﻳﻜﺸـﻒ‬ ‫اﻟﺼﻐﺮ‪ ،‬ﻣﻦ ﺧﻼﻟﻪ‪ ،‬ﻋﻦ ﺑﻌﺾ اﻤﻮاﻗﻒ اﻟﺘﻲ ﺗﻌﺮض‬ ‫ﻟﻬـﺎ أﺛﻨﺎء زﻳﺎرﺗﻪ ﻷدﻏـﺎل إﻓﺮﻳﻘﻴﺎ ﻹﺣﻴﺎء اﻻﺣﺘﻔﺎﻻت‬ ‫اﻟﻘﺮآﻧﻴﺔ‪ .‬ﻛﻤﺎ ﻳﻜﺸﻒ ﻋﻦ اﻟﻌﻼﻗﺔ اﻟﻘﻮﻳﺔ اﻟﺘﻲ ﻛﺎﻧﺖ‬ ‫ﺗﺮﺑﻂ ﻋﺒﺪاﻟﺼﻤﺪ ﺑﺼﻴﺪﱄ ﻣﺴـﻴﺤﻲ ﺑﻤﺴﻘﻂ رأﺳﻪ‪،‬‬

‫وﻛﻴﻒ أن اﻟﺼﻴﺪﱄ اﻤﺴﻴﺤﻲ ﻳﺴﺘﻤﻊ ﻟﺘﻼوﺗﻪ وﻳﻔﺨﺮ‬ ‫ﺑﺎﻧﺘﻤﺎﺋﻪ ﻤﺪﻳﻨﺔ أرﻣﻨﺖ‪ .‬وﻳﺘﺤﺪث اﻟﻜﺘﺎب ﻋﻦ ﻋﺸـﻖ‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﺼﻤﺪ ﻟﻌﺒﺔ »اﻟﺴـﻴﺠﺎ«‪ ،‬وﻫﻲ ﻟﻌﺒﺔ ﺷـﻌﺒﻴﺔ ﻟﻬﺎ‬ ‫ﺟـﺬور ﻓﺮﻋﻮﻧﻴـﺔ‪ ،‬وﻛﺎن ﻳﺤﺎﻓﻆ ﻋـﲆ ﻟﻌﺒﻬﺎ ﺧﻼل‬ ‫زﻳﺎرﺗـﻪ اﻤﺘﻜﺮرة ﻤﺴـﻘﻂ رأﺳـﻪ ﰲ ﻣﺪﻳﻨـﺔ أرﻣﻨﺖ‬ ‫اﻟﺘﺎرﻳﺨﻴﺔ ﺟﻨﻮب ﻏﺮﺑﻲ اﻷﻗﴫ‪.‬‬ ‫ووﻟـﺪ ﻋﺒﺪاﻟﺼﻤـﺪ ﰲ ﻗﺮﻳـﺔ اﻤﺮاﻋـﺰة ﺑﺄرﻣﻨﺖ‬ ‫ﻋـﺎم ‪1927‬م‪ ،‬واﻋﺘﻤﺪ ﻗﺎرﺋـﺎ ﺑﺎﻹذاﻋﺔ اﻤﴫﻳﺔ ﻋﺎم‬ ‫‪1951‬م‪ ،‬وﺗﻤﻜـﻦ ﻣﻦ ﺗﻼوة اﻟﻘـﺮآن اﻟﻜﺮﻳﻢ ﰲ أﻛﺜﺮ‬ ‫ﻣـﻦ ‪ 40‬دوﻟـﺔ ﰲ اﻟﻌﺎﻟـﻢ‪ ،‬وﻛﺮﻣﻪ ﻋﺪد ﻣﻦ رؤﺳـﺎء‬ ‫وﻣﻠـﻮك دول اﻟﻌﺎﻟـﻢ‪ ،‬وﺗـﻮﰲ ﰲ ‪ 31‬ﻧﻮﻓﻤـﱪ ﻋـﺎم‬ ‫‪1988‬م‪.‬‬


‫ثقافة‬

‫‪20‬‬

‫الجمعة ‪ 17‬رمضان ‪1434‬هـ ‪ 26‬يوليو ‪2013‬م العدد (‪ )600‬السنة الثانية‬

‫«العم طرشي» يُ ّتوج ‪ 30‬عام ًا من خدمة السياحة في عسير بتحويل «حصن بدر» إلى متحف‬ ‫يُعَ ِرف الزائرين ببعض أعمال النساء ي أمع‬

‫أبها ‪ -‬عي فابع‬ ‫ل�م تع�د عب�ارة «ربّ همّ ة‬ ‫أحي�ت أمّ �ة» الت�ي كتبها‬ ‫أش�هر مرش�د س�ياحي ي‬ ‫عس�ر‪ ،‬طري الصغر‪ ،‬ي‬ ‫مدخل متح�ف قرية رجال‬ ‫أم�ع الراثية مج� ّرد كتابة دون‬ ‫أثر عم�ي‪ ،‬فقد تحوّلت مع اأيام‬ ‫إى فعل سياحي يقف عنده كثر‬ ‫من الزائرين محافظة رجال أمع‬ ‫بإعجاب شديد‪.‬‬ ‫ا أح�د ي عس�ر يجه�ل الدور‬ ‫الكبر الذي لعبه طري الصغر‬ ‫ي التس�ويق امثم�ر للس�ياحة‬ ‫الثقافي�ة ي امنطقة‪ ،‬فقد س�بق‬ ‫إى تلك اإشادة اأمر سلطان بن‬ ‫س�لمان بن عبدالعزيز‪ ،‬حن قال‬ ‫عنه «إنّه وجه عس�ر الس�ياحي‬ ‫اأبرز»‪.‬‬ ‫يبل�غ طري الصغ�ر من العمر‬

‫‪ 83‬عاماً‪ ،‬واش�تغل ي الس�ياحة‬ ‫من�ذ ع�ام ‪1405‬ه� م�ن خال‬ ‫معرض أم�ع الدائم للراث‪ ،‬وهو‬ ‫حاص�ل عى الش�هادة اابتدائية‬ ‫من مدرسة حسان بن ثابت قبل‬ ‫‪ 61‬عام�اً‪ ،‬تع�ددت امه�ن التي‬ ‫عمل به�ا خال عم�ره الطويل‪،‬‬ ‫حيث ق�ى عري�ن عام�ا ً مع‬ ‫وال�ده ي التجارة‪ ،‬وعرين عاما ً‬ ‫أخرى ي تج�ارة ال ّلحف والحزم‬ ‫بجمي�ع أنواعه�ا ومس�مياتها‪،‬‬ ‫إضاف�ة إى تج�ارة التواب�ل‬ ‫والعطورات واأصباغ‪ ،‬وعرين‬ ‫عام�ا ً ي قيادة اأجرة متنقا ً من‬ ‫ح�دود اليم�ن إى الطائف ومكة‬ ‫ومنطق�ة عس�ر‪ ،‬كم�ا عمل مع‬ ‫امحاس�ب ال�ذي يق�وم برف‬ ‫الروات�ب للمعلم�ن والطاب ي‬ ‫ذلك الوقت‪.‬‬ ‫ب�دأت رحلة الصغ�ر مع الراث‬ ‫ي قرية «رجال» مس�قط رأسه‪،‬‬

‫حي�ث س�اهم م�ع آخري�ن ي‬ ‫جمع ال�راث وحفظ�ه ونظافته‬ ‫وحراسته من أيدي العابثن‪ ،‬كما‬ ‫كان له الفض�ل الكبر ي ترميم‬ ‫قر (مسمار) التابع آل علوان‬ ‫حيث يبل�غ عمر القر أكثر من‬ ‫‪ 450‬عام�اً‪ ،‬وبلغ�ت تكلفة بناء‬ ‫ذلك القر ي وقته ‪ 600‬قرش‪.‬‬ ‫ل�م يك�ن ترمي�م قر مس�مار‬ ‫نهاي�ة أعم�ال الصغ�ر‪ ،‬فق�د‬ ‫اس�تهواه ذلك للعمل عى ترميم‬ ‫تس�عة قص�ور أخ�رى‪ ،‬وه�ي‬ ‫كما يقول «عمليّة ش�اقة‪ ،‬لكنّها‬ ‫ممتعة»‪.‬‬ ‫ب�دأ «الع�م ط�ري» اإرش�اد‬ ‫الس�ياحي ع�ام ‪1405‬ه� دون‬ ‫مقابل ي قريته رجال مع امؤرخ‬ ‫محمد حسن غريب وعبد العزيز‬ ‫الراق�دي وكان�ت امهمّ �ة الت�ي‬ ‫يقوم�ون بها تعري�ف الزائرين‬ ‫من الدول اأوروبية كإس�بانيا و‬

‫العم طري يقف إى جوار باب السجن اأثري‬ ‫فرنسا وكندا وبلجيكا وبريطانيا‬ ‫وم�ن دول رق آس�يا الياب�ان‬ ‫وتاياند‪ ،‬إضافة إى دول الخليج‬ ‫العرب�ي‪ ،‬بمحتوي�ات امتح�ف‬ ‫الدائ�م لل�راث والت�ي تزيد عى‬ ‫‪ 2800‬قطعة أثرية‪.‬‬ ‫اليوم وبعد تسعة وعرين عاما ً‬ ‫من العمل ي خدمة تراث امنطقة‬ ‫اتجه طري الصغ�ر إى خدمة‬ ‫ذاته‪ ،‬اش�رى «حص�ن بدر» من‬ ‫آل أبو مس�مار ي قري�ة رجال‪،‬‬ ‫وأعاد ترميمه‪ ،‬إضافة إى مسجد‬ ‫مجاور ل�ه‪ ،‬أعاد ترميم�ه أيضا ً‬ ‫بسوار خش�بيّة نادرة‪ ،‬يقول إنّه‬ ‫ٍ‬

‫جلبها من مس�جد قديم ي عسر‬ ‫ال�راة بع�د أن ق� ّرر أه�ل تلك‬ ‫القرية توسعة مسجدهم‪ ،‬ولكون‬ ‫تلك اأخشاب قديمة ومتينة فقد‬ ‫ح�رص الصغ�ر ع�ى رائه�ا‬ ‫ووضعه�ا ي امس�جد امج�اور‬ ‫لحصن بدر‪.‬‬ ‫ول�دى س�ؤاله عم�ا يواجهه من‬ ‫مشقة وتعب‪ ،‬قال «تعب مني»‪،‬‬ ‫وهي عبارة يطلقه�ا الجنوبيون‬ ‫ّ‬ ‫يتحق�ق م�ا يرج�ون بعد‬ ‫ح�ن‬ ‫التع�ب‪ ،‬يحكي لن�ا العم طري‬ ‫عن حصن ب�در‪ ،‬فيفتتح حديثه‬ ‫بش�عر قاله أح�د الش�عراء عن‬

‫ّ‬ ‫قص�ة بنائه‪ ،‬والثم�ن الباهظ ي‬ ‫وقتها الذي دفع فيه‪ ،‬فيقول‪:‬‬ ‫يا بدر زان (ن) حدّتك وانتصابك‬ ‫يا بدر َد ْرك أربع مية ي حجارك‬ ‫وأربع مية لي بناه (و) بنا يد‬ ‫وأربع مية لي يقدّر كحاله‬ ‫وأربع مية للوارد اي تستقي ماء‬ ‫وأربع مية ي وأهل امبيت سمّ ن‬ ‫مصاريف‬ ‫وع�ن مقتني�ات امتح�ف‪ ،‬يقول‬ ‫ط�ري الصغ�ر «اش�ريت‬ ‫ُ‬ ‫وأهدي�ت‬ ‫مقتني�ات امتح�ف‬ ‫بعضها‪ ،‬ول�ديّ ي ه�ذا امتحف‬ ‫ّ‬ ‫الخ�اص م�ا يزي�د ع�ى أل�ف‬

‫قطع�ة أثرية‪ ،‬ويتك�ون الحصن‬ ‫من مجل�س أمعي عمل�ت فيه �‬ ‫بحس�ب قول�ه � ع�رون امرأة‬ ‫أمعي�ة ي الق� ّ‬ ‫ط دون ثمن‪ ،‬ومن‬ ‫اأش�ياء الن�ادرة ي امتحف باب‬ ‫لس�جن إم�ارة ح�ي يرج�ع إى‬ ‫الع�ام ‪1100‬ه�‪ ،‬وفي�ه مكانان‬ ‫واضحان لطلقتن ناريتن‪.‬‬ ‫وعن تاريخ ه�ذا الحصن يقول‬ ‫ط�ري «قب�ل أن يتح�وّل ه�ذا‬ ‫الحص�ن إى متح�ف‪ ،‬كان ل�ه‬ ‫الس�بق ي أولوي�ات امحافظ�ة‪،‬‬ ‫حي�ث افتتحت فيه أول مدرس�ة‬ ‫ابتدائي�ة ي رج�ال أم�ع‪ ،‬وه�ي‬

‫مدرس�ة حس�ان بن ثاب�ت عام‬ ‫‪1359‬ه�‪ ،‬وفيه س�كن أول أمر‬ ‫لرج�ال أمع‪ ،‬وفيه تأسس�ت أول‬ ‫مدرس�ة للبنات‪ ،‬وفيه افتتح أوّل‬ ‫مركز رطة ي القرية»‪.‬‬ ‫ّ‬ ‫الخاص إى‬ ‫وعن إنش�اء متحف�ه‬ ‫جوار متح�ف رجال أمع للراث‪،‬‬ ‫قال «لوا أنني س�معت من أحد‬ ‫مس�ؤوي الس�ياحة ي امنطق�ة‬ ‫قول�ه‪ّ :‬‬ ‫إن القرية تحتاج إى أكثر‬ ‫من متحف‪ ،‬ما أقدمت عى إنشاء‬ ‫ّ‬ ‫الخاص‪ ،‬وي هذا العمل‬ ‫متحف�ي‬ ‫خدمة للمنطقة وتراثها أكثر من‬ ‫كونه منافسة»‪.‬‬


‫اﻟﻨﺼﺮ ﻳﻠﺘﻘﻲ اﻟﺪرﻋﻴﺔ وﺟﻤﺎﻫﻴﺮه ﺗﻘﻮد ﺣﻤﻠﺔ ﻟﺸﻄﺐ إﻟﺘﻮن‬ ‫اﻟﺮﻳﺎض ‪ -‬ﻋﺎﻳﺾ اﻟﺴﻌﺪي‬ ‫ﻳﺨـﻮض اﻟﻔﺮﻳـﻖ اﻷول ﻟﻜـﺮة اﻟﻘﺪم‬ ‫ﺑﻨﺎدي اﻟﻨﴫ ﻋﻨﺪ اﻟﺴﺎﻋﺔ اﻟﻌﺎﴍة وﺛﻼﺛﻦ‬ ‫دﻗﻴﻘﺔ ﻣﻦ ﻣﺴـﺎء اﻟﻴـﻮم )اﻟﺠﻤﻌﺔ( ﻣﺒﺎراة‬

‫اﻟﺘﻮن)ﻳﻤﻦ( ﻳﺮﻛﺾ ﰲ أﺣﺪ ﺗﺪرﻳﺒﺎت ﻓﺮﻳﻘﻪ‬

‫ودﻳﺔ ﻣﻊ ﻓﺮﻳﻖ اﻟﺪرﻋﻴـﺔ ﻋﲆ ﻣﻠﻌﺐ اﻷﻣﺮ‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﺮﺣﻤﻦ ﺑﻦ ﺳـﻌﻮد ﺑﺎﻟﻨﺎدي‪ ،‬ﺳﻴﻌﺘﻤﺪ‬ ‫ﻓﻴﻬﺎ ﻣـﺪرب اﻟﻔﺮﻳﻖ اﻷرﺟﻮاﻧـﻲ ﻛﺎرﻳﻨﻴﻮ‬ ‫ﻋﲆ اﻟﻼﻋﺒﻦ اﻟﺬﻳﻦ ﻟﻢ ﻳﺸـﺎرﻛﻮا ﰲ اﻤﺒﺎراة‬ ‫اﻟﺴﺎﺑﻘﺔ أﻣﺎم اﻟﻔﺘﺢ اﻟﺘﻲ ﺟﺮت أﻣﺲ اﻷول‬

‫واﻧﺘﻬﺖ ﺻﻔﺮاء ‪.1/3‬‬ ‫ﻣﻦ ﺟﻬﺔ أﺧﺮى ﺗﺪاوﻟﺖ ﺟﻤﺎﻫﺮ ﻧﺎدي‬ ‫اﻟﻨـﴫ ﰲ ﻣﻮاﻗـﻊ اﻟﺘﻮاﺻـﻞ اﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻲ‪،‬‬ ‫ﺗﻮﻳـﱰ ﻫﺎﺷـﺘﺎق أﻛـﱪ ﺣﻤﻠﺔ ﻟﻔﺴـﺦ ﻋﻘﺪ‬ ‫اﻤﺤـﱰف اﻟﱪازﻳـﲇ إﻟﺘﻮن‪ ،‬وذﻟﻚ ﺑﺴـﺒﺐ‬

‫ﻋﺪم اﻗﺘﻨﺎﻋﻬﺎ ﺑﺎﻤﺴـﺘﻮﻳﺎت اﻟﺘـﻲ ﻳﻘﺪﻣﻬﺎ‬ ‫ﺑﺴـﺒﺐ اﻹﺻﺎﺑﺔ اﻟﺘﻲ ﺗﻌـﺮض ﻟﻬﺎ‪ ،‬ﻣﺆﺧﺮا ً‬ ‫وﺗﻤﻨﺖ ﺟﻤﺎﻫـﺮ ﻧﺎدي اﻟﻨـﴫ إﻟﻐﺎء ﻋﻘﺪ‬ ‫اﻟﻼﻋـﺐ ﺧﻼل ﻣﺸـﺎرﻛﺘﻬﻢ ﰲ اﻟﻬﺎﺷـﺘﺎق‬ ‫واﺳﺘﺒﺪاﻟﻪ ﺑﻼﻋﺐ آﺧﺮ‪.‬‬

‫اﻟﺠﻤﻌﺔ ‪17‬رﻣﻀﺎن ‪1434‬ﻫـ ‪26‬ﻳﻮﻟﻴﻮ ‪2013‬م اﻟﻌﺪد )‪ (600‬اﻟﺴﻨﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬

‫اﻟﻔﺘﺢ ﻳﻄﻠﺐ اﻟﻜﻮﻳﺘﻲ ﻋﻮض رﺳﻤﻴ ًﺎ‬ ‫اﻷﺣﺴﺎء ـ ﻣﺼﻄﻔﻰ اﻟﴩﻳﺪة‬

‫ﻓﻬﺪ ﻋﻮض‬

‫ﺗﻘﺪﻣﺖ إدارة ﻧـﺎدي اﻟﻔﺘﺢ ﺑﻄﻠﺐ‬ ‫رﺳـﻤﻲ إﱃ ﻧﻈﺮﺗﻬﺎ ﰲ ﻧـﺎدي اﻟﻜﻮﻳﺖ‬ ‫اﻟﻜﻮﻳﺘـﻲ ﻟﻠﺘﻌﺎﻗـﺪ ﻣﻊ ﻻﻋـﺐ ﻓﺮﻳﻘﻬﺎ‬

‫ﻓﻬﺪ ﻋـﻮض اﻟﺒﺎﻟﻎ ﻣﻦ اﻟﻌﻤﺮ ‪ 21‬ﻋﺎﻣﺎ‬ ‫ﻋﲆ ﺳـﺒﻴﻞ اﻹﻋـﺎرة ﻤﺪة ﻣﻮﺳـﻢ واﺣﺪ‬ ‫ﻛﻼﻋـﺐ آﺳـﻴﻮي‪ ،‬ﻟﻜﻨﻬـﺎ ﻟـﻢ ﺗﺘﺴـﻠﻢ‬ ‫اﻟﺮد ﺣﺘـﻰ ﻳﻮم أﻣﺲ‪ ،‬وﺗﻌﻤـﻞ اﻹدارة‬ ‫اﻟﻔﺘﺤﺎوﻳﺔ ﻟﻠﺘﻌﺎﻗـﺪ ﻣﻊ ﻻﻋﺐ ﻣﺤﱰف‬

‫آﺳـﻴﻮي ﻟﻴﻜﻮن ﺑﺪﻳﻼ ﻟﻸردﻧﻲ ﺷﺎدي‬ ‫أﺑﻮﻫﺸـﻬﺶ اﻟﺬي اﻧﻀﻢ ﻟﻠﺘﻌﺎون ﺑﻌﺪ‬ ‫أن رﻓﻀـﺖ اﻹدارة اﻟﺘﺠﺪﻳـﺪ ﻣﻌـﻪ‪،‬‬ ‫وﻳﻀـﻢ اﻟﻔﺘﺢ ﺛﻼﺛـﺔ أﺟﺎﻧـﺐ آﺧﺮﻳﻦ‬ ‫ﻫﻢ‪ ،‬اﻟﱪازﻳﲇ إﻟﺘـﻮن ﺟﻮزﻳﻪ‪ ،‬واﻤﺪاﻓﻊ‬

‫اﻟﻜﺎﻣﺮوﻧـﻲ ﺳﻴﺴـﻜﻮ‪ ،‬واﻤﻬﺎﺟـﻢ‬ ‫اﻟﻜﻨﻐﻮﱄ دورﻳﺲ ﺳﺎﻤﻮ‪.‬‬ ‫ﻳﺬﻛﺮ أن ﻓﻬﺪ ﻋﻮض ﻳﻤﺜﻞ اﻤﻨﺘﺨﺐ‬ ‫اﻟﻜﻮﻳﺘـﻲ اﻷول‪ ،‬وﻳﻌﺘـﱪ ﻣـﻦ أﻓﻀـﻞ‬ ‫اﻤﺪاﻓﻌﻦ ﺑﺎﻟﻜﻮﻳﺖ‪.‬‬

‫‪sports@alsharq.net.sa‬‬

‫‪21‬‬

‫رﺋﻴﺲ ﻟﺠﻨﺔ اﻟﻤﻨﺸﻄﺎت‪ :‬ﺗﻮﺳﻴﻊ ﻧﺸﺎﻃﻨﺎ ﺳﺎﻫﻢ ﻓﻲ ارﺗﻔﺎع ﻋﺪد اﻟﺤﺎﻻت اﻟﻤﻀﺒﻮﻃﺔ ﻣﺤﻠﻴ ًﺎ‬ ‫اﻟﺮﻳﺎض ‪ -‬ﻋﺒﺪاﻟﺮﺣﻤﻦ اﻷﻧﺼﺎري‬ ‫ﺗﺰاﻳـﺪ ﰲ اﻵوﻧـﺔ اﻷﺧـﺮة‬ ‫اﻛﺘﺸـﺎف ﺣـﺎﻻت ﺗﻨـﺎول‬ ‫اﻤﻨﺸـﻄﺎت ﻣـﻦ ﻗﺒـﻞ ﻋﺪد‬ ‫ﻣﻦ اﻟﺮﻳﺎﺿﻴﻦ اﻟﺴﻌﻮدﻳﻦ‪،‬‬ ‫وﻛﺎن آﺧﺮﻫﻢ ﺣﺎرس ﻣﺮﻣﻰ‬ ‫اﻟﻔﺮﻳـﻖ اﻷول ﻟﻜﺮة اﻟﻘﺪم ﺑﻨﺎدي‬ ‫اﻻﺗﺤـﺎد ﻓـﻮاز اﻟﺨﻴـﱪي اﻟـﺬي‬ ‫أوﻗـﻒ ﻤﺪة ﺳـﻨﺘﻦ‪ ،‬وﻣـﻦ ﻗﺒﻠﻪ‬ ‫ﺣـﺎرس اﻟﻬﻼل ﺣﺎرس ﴍاﺣﻴﲇ‬ ‫اﻟﺬي ﺗﻢ إﻳﻘﺎﻓﻪ أﻳﻀﺎ ً ﻤﺪة ﺳﻨﺘﻦ‪،‬‬ ‫ﻓﻀـﻼ ﻋـﻦ ﻋﺪﻳـﺪ ﻣـﻦ ﻻﻋﺒـﻲ‬ ‫اﻷﻟﻌﺎب اﻷﺧﺮى‪.‬‬ ‫وأرﺟـﻊ رﺋﻴـﺲ اﻟﻠﺠﻨـﺔ‬ ‫اﻟﺴﻌﻮدﻳﺔ ﻟﻠﺮﻗﺎﺑﺔ ﻋﲆ اﻤﻨﺸﻄﺎت‪،‬‬ ‫اﻟﺪﻛﺘﻮر ﺻﺎﻟﺢ اﻟﻘﻤﺒﺎز أﺳـﺒﺎب‬ ‫ارﺗﻔـﺎع ﺿﺒـﻂ ﻣﻌـﺪﻻت ﺗﻨﺎول‬ ‫اﻤﻨﺸـﻄﺎت ﰲ اﻤﻼﻋﺐ اﻟﺴﻌﻮدﻳﺔ‬ ‫إﱃ زﻳﺎدة ﻋﺪد ﻋﻴﻨﺎت اﻟﻜﺸﻒ ﻋﻦ‬ ‫اﻤﻨﺸـﻄﺎت ﰲ اﻤﻼﻋﺐ اﻟﺴﻌﻮدﻳﺔ‪،‬‬ ‫وﻗـﺎل ﻟــ »اﻟﴩق«‪ :‬ﺗﻢ ﺗﻮﺳـﻴﻊ‬ ‫ﺑﺮﻧﺎﻣﺞ اﻟﻜﺸـﻒ ﻋﻦ اﻤﻨﺸـﻄﺎت‬ ‫ﻋﲆ ﻧﻄـﺎق أوﺳـﻊ‪ ،‬ﻣـﺎ أدى إﱃ‬ ‫زﻳـﺎدة اﻟﻜﺸـﻒ ﻋـﻦ اﻤﺘﻨﺎوﻟﻦ‬ ‫ﻟﻠﻤﻨﺸـﻄﺎت‪ ،‬ﻟﻢ ﻳﻘﺘﴫ اﻟﻜﺸﻒ‬ ‫ﰲ اﻤﺒﺎرﻳـﺎت اﻟﺮﺳـﻤﻴﺔ‪ ،‬وإﻧﻤـﺎ‬ ‫ﺗﻌﺪاه ﻟﻠﺘﺪرﻳﺒﺎت‪ ،‬اﻟﻨﺴﺒﺔ اﻤﺌﻮﻳﺔ‬ ‫ﰲ اﻟﻌـﺎم اﻤﺎﴈ ﻟﻢ ﺗـﺰد ﻋﲆ اﻟـ‬ ‫‪ %5‬ﻣﻦ ﻣﺠﻤﻞ اﻟﻌﻴﻨﺎت اﻟﺘﻲ ﺗﻢ‬ ‫اﻟﻜﺸﻒ ﻋﻨﻬﺎ واﻟﺒﺎﻟﻐﺔ ‪.600‬‬

‫ﻓﺤﺺ ﻛﻞ‬ ‫رﻳــﺎﴈ‪،‬‬ ‫و ا ﻟﻔﻜـﺮ ة‬ ‫اﻟﺘـﻲ ﻧﺮﻳﺪ‬ ‫إ ﻳﺼﺎ ﻟﻬـــﺎ‬ ‫ﻟـــﻜﻞ رﻳـﺎﴈ أن‬ ‫ﻳﻜﻮن ﻫﻨﺎك اﺣﺘﻤﺎل‬ ‫ﻹﺟـﺮاء اﻟﻔﺤﺺ‬ ‫ﻋﻠﻴـﻪ‪ ،‬وﻫـﺬا‬ ‫ا ﻻ ﺣــﺘﻤـﺎ ل‬ ‫ﻳﺠﻌﻞ اﻟﻼﻋﺐ‬ ‫ﻳﺄﺧـﺬ ﺣﺬره‬ ‫و ﻳﺒﺘﻌـﺪ‬ ‫ﻋـﻦ ﻛﻞ ﻣـﺎ‬ ‫ﻣـﻦ ﺷـﺄﻧﻪ أن‬ ‫ﻳﻀﻌـﻪ ﰲ ﺧﺎﻧﺔ‬ ‫ﺗﻨﺎول اﻤﻨﺸـﻄﺎت‪،‬‬ ‫وﺗﺎﺑﻊ‪ :‬إذا ﻛﺎن ﻫﻨﺎك‬ ‫ﻣﻤـﻦ ﻳﺘﻌﺎﻃـﻮن أدوﻳﺔ‬ ‫ﺧﺎﺻﺔ ﻋﻠﻴﻬـﻢ أن ﻳﺮاﺟﻌﻮا‬ ‫اﻟﻄﺒﻴﺐ ﻗﺒـﻞ ﺗﻨﺎوﻟﻬﺎ‪ ،‬ﻣﺆﻛﺪا أن‬ ‫اﻟﻠﺠﻨﺔ ﺳﺘﺘﻮﺳـﻊ ﰲ اﻤﻮﺳـﻢ اﻤﻘﺒﻞ‬ ‫ﺑﺸﻜﻞ أﻛﱪ ﰲ ﻋﻤﻠﻴﺔ اﻟﺘﻮﻋﻴﺔ‪ ،‬ﺑﺤﻴﺚ‬ ‫ﺳﺘﻜﻮن ﻟﺪﻳﻬﺎ ﺑﺮاﻣﺞ ﻣﻮﺳﻌﺔ ﻟﺘﻮﻋﻴﺔ‬ ‫اﻟﻼﻋﺒﻦ‪.‬‬ ‫وزاد‪ :‬ﺳﻴﺸـﻤﻞ ﻫـﺬا اﻟﱪﻧﺎﻣﺞ‬ ‫إﻳﻀـﺎح اﻟﻔـﺮق ﺑـﻦ اﻷدوﻳـﺔ‬ ‫واﻤﻨﺸـﻄﺎت‪ ،‬وﻫﻨـﺎك ﻟﺠﻨﺔ اﺳـﻤﻬﺎ‬ ‫»ﻟﺠﻨـﺔ اﻻﺳـﺘﺜﻨﺎء اﻟﻌﻼﺟـﻲ« وﻣﻦ‬ ‫اﻤﻔـﱰض أن ﻳﺘﻢ إرﺳـﺎل ﻣﻌﻠﻮﻣﺎت‬ ‫اﻟــﺪواء واﻟﻄﺒﻴﺐ اﻟﺬي ﻗﺎم ﺑﻮﺻﻒ‬

‫أﺑﺮز ﺣﺎﻻت اﻳﻘﺎف ﻟﻼﻋﺒﻲ ﻛﺮة اﻟﻘﺪم‬

‫اﻟﻘﻤﺒﺎز‬

‫‪١‬‬

‫ﻓﻴﺼﻞ اﻟﺠﻤﻌﺎن‬ ‫ﻣﺪة اﻹﻳﻘﺎف ﺳـﻨﺘﺎن‬ ‫اﻟﻨﺎدي‪ :‬اﻟﻬﻼل‬

‫وأوﺿـﺢ اﻟﻘﻤﺒـﺎز أن ﺧﻄـﺔ‬ ‫اﻟﻠﺠﻨﺔ ﻟﻠﻜﺸـﻒ ﺗﱰاوح ﻣﺎ ﺑﻦ ‪500‬‬ ‫و ‪ 600‬ﻋﻴﻨﺔ ﰲ اﻤﻮﺳﻢ اﻟﻮاﺣﺪ‪ ،‬وﻫﻮ‬ ‫ﻋﺪد ﻣﻘﺒﻮل ﻣﻀﻴﻔﺎً‪ :‬أن أﺳﺎس ﻓﻜﺮة‬ ‫ﻋﻤﻠﻴﺔ اﻟﻜﺸـﻒ ﻟﻸﻟﻌـﺎب اﻟﺠﻤﺎﻋﻴﺔ‬ ‫ﺗﺄﺗـﻲ ﺑﺎﻟﻘﺮﻋﺔ وﺑﺸـﻜﻞ ﻋﺸـﻮاﺋﻲ‪،‬‬ ‫وﺑﺎﻟﻨﺴـﺒﺔ ﻟﻸﻟﻌـﺎب اﻟﻔﺮدﻳـﺔ ﻫـﻲ‬ ‫ﻋﻤﻠﻴـﺔ رادﻋـﺔ أﻛﺜـﺮ ﻣـﻦ أن ﺗﻜﻮن‬ ‫ﻋﻤﻠﻴـﺔ ﻣﻼﺣـﻘـﺔ‪ ،‬وﻫﺪﻓﻨـــﺎ ﻟﻴﺲ‬

‫ﺧﺎﻟﺪ ﴍاﺣﻴﲇ‬ ‫ﻣـﺪة اﻹﻳﻘﺎف ﺳـﻨﺘﺎن‬ ‫اﻟﻨﺎدي‪ :‬اﻟﻬﻼل‬

‫أﺣﻤﺪ ﻋﺒﺎس‬ ‫ﻣـﺪة اﻹﻳﻘﺎف ﺳـﻨﺘﺎن‬ ‫اﻟﻨﺎدي‪ :‬اﻟﻨﴫ‬

‫‪٣‬‬

‫اﻟﺴﻘﺎ‬

‫ﻋﻼء اﻟﻜﻮﻳﻜﺒﻲ‬ ‫ﻣﺪة اﻹﻳﻘﺎف‬ ‫ﺳﻨﺔ‬ ‫اﻟﻨﺎدي‪ :‬اﻟﻮﺣﺪة‬

‫ﻓﻮاز اﻟﺨﻴﱪي‬ ‫ﻣﺪة اﻹﻳﻘﺎف ﺳﻨﺘﺎن‬ ‫اﻟﻨﺎدي‪ :‬اﻻﺗﺤﺎد‬

‫‪٢‬‬

‫‪٥‬‬

‫ا ﻟﻌـﻼ ج ‪،‬‬ ‫ﻣـﻊ إرﺳـﺎل‬ ‫اﻟﻮﺻﻔﺔ ﺑﺎﻷوراق‪.‬‬ ‫وأﻛـﺪ اﻟﻘﻤﺒـﺎز أن ﻛﻞ ﻻﻋـﺐ‬ ‫ﻳﺘﻢ اﻟﻜﺸـﻒ ﻋﻠﻴـﻪ‪ ،‬وﺗﺄﺗـﻲ ﻧﺘﻴﺠﺔ‬ ‫اﻟﻌﻴﻨـﺔ إﻳﺠﺎﺑﻴـﺔ‪ ،‬ﻣـﻦ اﻟﻄﺒﻴﻌﻲ أن‬ ‫ﻳﻘﻮم ﺑﺎﻟﺪﻓﺎع ﻋﻦ ﻧﻔﺴﻪ‪ ،‬وﺑﺎﻟﺘﱪﻳﺮ‪،‬‬ ‫ﺑﻌﻀﻬـﻢ ﻳﻜـﻮن ﺗﱪﻳـﺮه ﺻﺤﻴﺤﺎ‪،‬‬ ‫وﺑﻌﻀﻬﻢ ﻏﺮ ذﻟﻚ‪ ،‬ﻣﺒﻴّﻨﺎ أﻧﻪ إذا ﻛﺎن‬

‫ا ﻟﺘﻨـﺎ و ل‬ ‫ﺑﺴـﺒﺐ ﺧﻄﺄ ﻏﺮ‬ ‫ﻣﻘﺼﻮد ﻣﻦ اﻟﻼﻋﺐ ﺳـﻴﺘﻢ ﺗﺨﻔﻴﻒ‬ ‫اﻟﻌﻘﻮﺑـﺔ‪ ،‬وﻗـﺎل‪ :‬إن اﻟﻌﻘﻮﺑﺎت ﺗﺒﺪأ‬ ‫ﺑﺎﻟﺘﻮﺑﻴﺦ إﱃ اﻹﻧﺬار إﱃ اﻹﻳﻘﺎف ﻣﺪة‬ ‫ﺳﻨﺘﻦ‪ ،‬وﻣﻦ ﺳﺒﻖ أن ﺗﻤﺖ ﻣﻌﺎﻗﺒﺘﻪ‬ ‫ﺗﺘـﻢ ﻣﻀﺎﻋﻔـﺔ ﻋﻘﻮﺑﺘـﻪ‪ ،‬وأﻣـﺎ ﻣﻦ‬ ‫ﻛﺎن ﻟﻠﺘﻮزﻳـﻊ أو اﻻﺗﺠـﺎر ﻓﺈﻧـﻪ ﻗﺪ‬ ‫ﺗﺼﻞ ﻋﻘﻮﺑﺘﻪ إﱃ اﻹﻳﻘﺎف ﻣــــﺪى‬

‫ا ﻟﺤﻴــﺎ ة ‪،‬‬

‫وﻫﻨــــﺎك‬ ‫اﻟﻼﺋﺤـﺔ‬ ‫ﰲ‬ ‫واﺿﺤـﺔ‬ ‫ﻣـﻮاد‬ ‫ﻤﻮﺿـﻮع اﻟﻌﻘﻮﺑـﺔ‬ ‫وﻣﺪدﻫـﺎ‪ ،‬وﻛﺬﻟﻚ‬ ‫ﺗﻮﺟـــﺪ ﻟﺠﻨـﺔ‬ ‫ﺗـــــﺄدﻳﺒﻴـﺔ‬ ‫ﻣﻨﻔﺼـــﻠـﺔ‬ ‫ﻋــــﻦ ﻟﺠﻨﺔ‬ ‫اﻤﻨﺸـﻄــﺎت‪،‬‬ ‫وﻫـﻲ ﻣﺴﺘﻘﻠﺔ‬ ‫ﰲ ﻗـــﺮاراﺗﻬـﺎ‬ ‫وأﺷﺨﺎﺻﻬﺎ‪ ،‬وﻫﻲ‬ ‫ﻣـﻦ ﺗﻘﻮم ﺑﺪراﺳـﺔ‬ ‫أﻗـﻮال اﻟﻼﻋﺐ‪ ،‬وﺗﻀﻢ‬ ‫اﺳﺘﺸﺎرﻳﻦ أﻃﺒﺎء وﺛﻼﺛﺔ‬ ‫ﻣﺤﺎﻣـﻦ‪ ،‬وﻫـﻲ ﻣـﻦ ﺗﻘـﺮر‬ ‫إن ﻛﺎن اﻟﻼﻋـﺐ ﻋـﲆ ﻋﻠـﻢ ﺑﺎﻤﺎدة‬ ‫اﻤﻨﺸـﻄﺔ أم ﻻ‪ ،‬أو إن ﻛﺎﻧـﺖ أﻗﻮاﻟـﻪ‬ ‫ﻣﻄﺎﺑﻘـﺔ ﻤـﺎ ﻳﺪﻋﻴﻪ أوﻏـﺮ ﻣﻄﺎﺑﻘﺔ‪،‬‬ ‫وﻫـﻲ ﻣﻦ ﺗﻘﺮر ﻫﻞ اﻟﻼﻋﺐ ﺻﺎدق ﰲ‬ ‫دﻓﺎﻋﻪ وﺗﱪﻳﺮه أو ﻏﺮ ذﻟﻚ ‪.‬‬ ‫ﻣـﻦ ﺟﺎﻧﺒـﻪ أوﺿﺢ أﺳـﺘﺎذ‬ ‫ﻋﻠﻢ اﻟﻨﻔـﺲ اﻟﺮﻳـﺎﴈ اﻟﺪﻛﺘﻮر‬ ‫ﺻﻼح اﻟﺴـﻘﺎ أن ﻇﺎﻫﺮة ﺗﻨﺎول‬ ‫اﻤﻨﺸﻄﺎت ﻟﻴﺴﺖ ﺟﺪﻳﺪة‪ ،‬وﻫﻨﺎك‬ ‫أﺳـﺒﺎب ﻛﺜـﺮة ﻟﺘﻨﺎوﻟﻬـﺎ ‪ ،‬ﻣـﻦ‬ ‫أﻫﻤﻬـﺎ اﻟﺤﺼـﻮل ﻋـﲆ ﺣﻖ ﻏﺮ‬

‫‪٤‬‬

‫ﻣﴩوع‪ ،‬ﺑﺤﻴﺚ ﻳﺘﻨـﺎول اﻟﻼﻋﺐ‬ ‫اﻤﻨﺸـﻄﺎت ﻟﺘﺤﺴـﻦ أداﺋـﻪ‪ ،‬إن‬ ‫ﻛﺎن ﻳﺸـﻜﻮ ﻣـﻦ إﺻﺎﺑـﺔ وﻳﺮﻳﺪ‬ ‫ﺗﴪﻳﻊ ﻋﻼﺟﻬﺎ‪ ،‬وﻣـﻦ ﺛﻢ ﻳﻨﺘﻬﺞ‬ ‫ﻃﺮﻗﺎ ً ﻏـﺮ ﻣﴩوﻋﺔ ﻟﺘﺤﻘﻴﻖ ﻫﺬا‬ ‫اﻟﻬـﺪف ‪ ،‬واﻟﺒﻌـﺾ اﻵﺧـﺮ رﺑﻤﺎ‬ ‫ﻳﺄﺧﺬﻫﺎ ﻋـﻦ ﻃﺮﻳﻖ ﻋـﺪم دراﻳﺔ‬ ‫ووﻋـﻲ‪ ،‬ﺑﺤﻴـﺚ ﻳﺄﺧـﺬ أدوﻳﺔ ﻻ‬ ‫ﻳﻌـﺮف ﺗﺄﺛﺮﻫﺎ اﻟﺠﺎﻧﺒـﻲ‪ ،‬وﻫﻞ‬ ‫ﻫﻲ ﻣـﻦ ﺿﻤـﻦ اﻟﻌﻘﺎﻗـﺮ اﻟﺘﻲ‬ ‫ﻳﻌﺎﻗﺐ ﻋﻠﻴﻬﺎ اﻟﻘﺎﻧﻮن أوﻻً‪.‬‬ ‫وأﻛـﺪ اﻟﺴـﻘﺎ أن اﻤﺸـﻜﻠﺔ‬ ‫ﻟﻴﺴـﺖ ﰲ ﻋﻤﻠﻴـﺔ اﻟﺘﻮﻋﻴـﺔ‪ ،‬ﻷن‬ ‫ﻫﻨﺎك دراﺳـﺎت أﻛـﺪت أﻧﻪ وﺑﻌﺪ‬ ‫اﻟﺘﻮﻋﻴﺔ ﻳﺰﻳﺪ اﻻﺳـﺘﺨﺪام‪ ،‬وﻳُﻌﺪ‬ ‫اﻟﻔﻀﻮل ﺟـﺰءا ً ﻣﻦ ﻋﻤﻠﻴﺔ ﺗﻨﺎول‬ ‫اﻟﻼﻋـﺐ ﻟﻠﻤﻨﺸـﻄﺎت‪ ،‬وأﻳﻀـﺎ‬ ‫إﻣﻜﺎﻧﻴﺔ ﻋﺪم ﻛﺸـﻔﻪ‪ ،‬ﺑﺤﻴﺚ ﺗﺘﻢ‬ ‫ﻋﻤﻠﻴـﺔ اﻟﻜﺸـﻒ ﺗﺘـﻢ ﺑﺎﻟﻘﺮﻋﺔ‪،‬‬ ‫ﻣﺒﻴﻨـﺎ أن ﺑﻌﺾ ﺗُﺠﱠ ـﺎر اﻟﻌﻘﺎﻗﺮ‬ ‫ﻳﻮﻫﻤـﻮن اﻟﺮﻳﺎﺿﻴـﻦ ﺑﺄﻧـﻪ ﻻ‬ ‫ﻳﺘـﻢ اﻛﺘﺸـﺎﻓﻬﺎ ﺑﺴـﻬﻮﻟﺔ‪ ،‬أو أن‬ ‫اﻷﺟﻬـﺰة اﻤﻮﺟـﻮدة ﻻ ﺗﺴـﺘﻄﻴﻊ‬ ‫ﻛﺸـﻔﻬﺎ‪ ،‬وﻫﺬه ﻣﻦ اﻷﺷﻴﺎء اﻟﺘﻲ‬ ‫ﺗﻮرط اﻟﺒﻌﺾ ﰲ ﺗﻨﺎول اﻟﻌﻘﺎﻗﺮ‬ ‫اﻤﻨﺸﻄﺔ‪.‬‬ ‫وﺣـﻮل ﻣﺎ ﻳُﺸـﺎع أن ﺑﻌﺾ‬ ‫اﻟﻼﻋﺒـﻦ ﻳﺘـﻢ إﻳﻘﺎﻓﻬـﻢ ﺟـﺮاء‬ ‫ﺗﻨﺎوﻟﻬﻢ ﻋﻘﺎﻗﺮ أﺧـﺮى ﻣﻤﻨﻮﻋﺔ‬ ‫ﻏﺮ اﻤﻮاد اﻤﻨﺸـﻄﺔ ﻛﺎﻟﺤﺸـﻴﺶ‬ ‫وﻏﺮه‪ ،‬أﻛﺪ اﻟﺴـﻘﺎ أن اﻛﺘﺸـﺎف‬

‫ﻣـﻮاد ﻣﺜﻞ ﻫـﺬه‪ ،‬ﺗﺰﻳﺪ اﻤﺸـﻜﻠﺔ‬ ‫ﻣﺸـﻜﻠﺔ أﺧﺮى‪ ،‬وﻫـﻲ ﻛﻤﺎ ﻳﻘﺎل‬ ‫»أﺣﺸـﻔﺎ وﺳـﻮء ﻛﻴﻠـﺔ« وﻫـﻲ‬ ‫ﺗُﻌـﺪ ﻋﻘﺎﻗـﺮ ﻣﻨﺸـﻄﺔ وﻣـﻦ‬ ‫اﻤﺤﻈـﻮرات‪ ،‬ﻧﺎﻫﻴﻚ ﻋـﻦ ﻛﻮﻧﻬﺎ‬ ‫ﻣﺤﻈـﻮرة دﻳﻨﻴـﺎً‪ ،‬وﻫﺬه ﻟﻴﺴـﺖ‬ ‫ﻋﻤﻠﻴﺔ ﻏﺶ ﻟﻨﻔﺴﻪ ﻓﻘﻂ ﺑﻞ ﻏﺶ‬ ‫ﻟﺪﻳﻨـﻪ وﻟﺼﺤﺘﻪ‪ ،‬وﻫـﻲ ﻣﺤﺮﻣﺔ‬ ‫ﴍﻋﺎ وﺗُﻌﺪ ﻣﻤﻨﻮﻋﺔ ﻋﲆ اﻤﺴﺘﻮى‬ ‫اﻟـﺪوﱄ واﻤﺤﲇ‪ ،‬وﻣـﻦ اﻤﻔﱰض‬ ‫أن ﻳﺘـﻢ ﺗﻐﻠﻴـﻆ اﻟﻌﻘﻮﺑﺔ ﰲ ﺣﻖ‬ ‫ﻛﻞ ﻣﻦ ﻳﺘﻢ اﻛﺘﺸـﺎف ﻣﺘﻌﺎﻃﻴﻬﺎ‪،‬‬ ‫ﺑﻐـﺾ اﻟﻨﻈﺮ ﻋﻦ اﻟﻘﺎﻧﻮن اﻟﺪوﱄ‬ ‫ﻷن ﺗﻨـﺎول ﻫـﺬه اﻤـﻮاد ﻣﺤﺮﻣﺔ‬ ‫ﴍﻋﻴﺎ ﰲ اﻤﻘﺎم اﻷول‪.‬‬ ‫وأوﺿـﺢ اﻟﺴـﻘﺎ أن ﻣـﻦ‬ ‫أﻫـﻢ اﻟﺤﻠـﻮل ﻟﻠﻘﻀـﺎء ﻋﲆ ﻫﺬه‬ ‫اﻟﻈﺎﻫـﺮة‪ ،‬إﻳﺠـﺎد اﻟﺒﺪاﺋـﻞ ﻣـﻊ‬ ‫اﻟﻮﻋـﻲ‪ ،‬واﻟﺒﺪﻳـﻞ ﻫـﻮ اﻟﺘﻐﺬﻳـﺔ‬ ‫اﻟﺠﻴـﺪة‪ ،‬واﻟﺘﺪرﻳـﺐ اﻟﺠﻴـﺪ‪ ،‬وﻻ‬ ‫ﺑـﺪ ﻣـﻦ وﺟـﻮد ﻧﻈـﺎم ﻣﺘﻜﺎﻣﻞ‬ ‫ﻟﻠﺮﻗـﻲ ﺑﺄداء اﻟﺮﻳﺎﺿﻴﻦ ﺑﺸـﻜﻞ‬ ‫ﻋﺎم وﻣﺘـﻰ وﺟـﺪ اﻟﺒﺪﻳﻞ وﻋﺮف‬ ‫اﻟﺮﻳـﺎﴈ أن ﻫﻨـﺎك ﺑﺪاﺋﻞ ﺗﺆدي‬ ‫ﻟﺘﺤﺴـﻦ اﻟﺠﻬـﺪ ﻋـﻦ ﻃﺮﻳـﻖ‬ ‫اﻟﺠﻬﺪ‪ ،‬وﺑـﺬل اﻟﻌﻄﺎء‪ ،‬وﻫﺬه ﻣﻦ‬ ‫اﻷﺷـﻴﺎء ﻳﻤﻜﻦ أن ﺗﻘﻠﻞ أو ﺗﻘﴤ‬ ‫ﻋـﲆ ﺗﻨﺎول اﻤﻨﺸـﻄﺎت‪ ،‬ﻣﺒﻴّﻨﺎ أن‬ ‫اﻟﻮﻋﻲ ﻟﻴـﺲ ﻛﺎﻓﻴﺎ ﻟﻮﺣﺪه‪ ،‬وﻟﻜﻦ‬ ‫ﻻ ﺑﺪ ﻣﻦ وﺟﻮد ﺑﺮاﻣﺞ وﻧﺸﺎﻃﺎت‬ ‫ﺗﺤﺎرب ﻫﺬه اﻟﻈﺎﻫﺮة‪.‬‬

‫اﻟﻌﺮوﺑﺔ ﻳﺘﻼﻋﺐ ﺑﻤﺤﺘﺮﻓﻲ اﻟﻤﻐﺮب وﻳﻮاﺟﻪ اﻟﺸﺎرﻗﺔ اﻟﻌﺒﺪاﻟﻬﺎدي ﻳﺠﻤﻊ إدارة اﻟﻘﺎدﺳﻴﺔ اﻟﻤﻜﻠﻔﺔ واﻟﻤﺮﺷﺤﻴﻦ اﻟﺜﻼﺛﺔ ﻟﻠﺮﺋﺎﺳﺔ‬ ‫اﻟﺨﱪ ‪ -‬ﻋﻴﴗ اﻟﺪوﴎي‬

‫ﻣﻦ ﻣﺒﺎراة اﻟﻌﺮوﺑﺔ وﻣﺤﱰﰲ اﻤﻐﺮب‬ ‫ﺳﻜﺎﻛﺎ ‪ -‬ﻣﻨﺎﺣﻲ اﻟﺘﻮﻣﻲ‬ ‫ﻓﺎز اﻟﻔﺮﻳﻖ اﻷول ﻟﻜـﺮة اﻟﻘﺪم ﺑﻨﺎدي اﻟﻌﺮوﺑﺔ ﰲ‬ ‫أوﱃ ودﻳﺎﺗـﻪ ﰲ ﻣﻘـﺮ ﻣﻌﺴـﻜﺮه ﺑﻤﺪﻳﻨﺔ أﺑـﻮ ﻇﺒﻲ ﻋﲆ‬ ‫ﻓﺮﻳﻖ ﻣﺤﱰﻓﻦ ﻣﻦ اﻤﻐﺮب ﺑﺴـﺘﺔ أﻫـﺪاف دون ﻣﻘﺎﺑﻞ‬ ‫ﰲ اﻟﻠﻘـﺎء اﻟـﺬي ﺟﺮى ﻋـﲆ ﻣﻠﻌﺐ اﻟﺠﺰﻳـﺮة اﻹﻣﺎراﺗﻲ‪،‬‬

‫وﻳﻠﻌﺐ اﻟﻔﺮﻳﻖ اﻟﻴﻮم اﻟﺠﻤﻌﺔ ﻣﺒﺎراﺗﻪ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ أﻣﺎم ﻓﺮﻳﻖ‬ ‫اﻟﺸـﺎرﻗﺔ ﺑﻤﻠﻌﺐ اﻷﺧـﺮ‪ .‬وﻛﺎن رﺋﻴﺲ اﻟﻨـﺎدي ﻣﺮﻳﺢ‬ ‫اﻤﺮﻳـﺢ ﻗﺪ وﺻﻞ ﻤﻘﺮ اﻤﻌﺴـﻜﺮ ﺑﺪوﻟـﺔ اﻹﻣﺎرات أﻣﺲ‬ ‫اﻟﺨﻤﻴـﺲ ﻳﺮاﻓﻘﻪ أﻣﻦ ﻋﺎم اﻟﻨـﺎدي ﻳﺎﴎ اﻟﻌﲇ وﻋﻀﻮ‬ ‫ﻣﺠﻠﺲ اﻹدارة اﻤﺪﻳﺮ اﻤﺎﱄ ﻣﻮﻧﺲ اﻟﺸﻤﺮي ﻟﻠﻮﻗﻮف ﻋﲆ‬ ‫ﺳﺮ إﻋﺪاد اﻤﻌﺴﻜﺮ‪.‬‬

‫ﺗﻔﺎﻋﻞ اﻤﺮﺷـﺤﻮن اﻟﺜﻼﺛﺔ‬ ‫ﻟﺮﺋﺎﺳـﺔ ﻧﺎدي اﻟﻘﺎدﺳـﻴﺔ‪،‬‬ ‫وإدارة اﻟﻨـﺎدي اﻤﻜﻠﻔﺔ ﻣﻊ‬ ‫ﻣﺒﺎدرة ﻣﺪﻳﺮ ﻣﻜﺘﺐ رﻋﺎﻳﺔ‬ ‫اﻟﺸﺒﺎب ﰲ اﻤﻨﻄﻘﺔ اﻟﴩﻗﻴﺔ‬ ‫ﻓﻴﺼﻞ اﻟﻌﺒﺪاﻟﻬـﺎدي‪ ،‬وﺣﴬوا‬ ‫اﻻﺟﺘﻤﺎع اﻟﺬي دﻋﺎ ﻟﻪ أﻣﺲ اﻷول‬ ‫ﰲ ﻣﻘـﺮ اﻟﻨـﺎدي‪ ،‬وﻧﺎﻗﺸـﻮا ﻓﻴﻪ‬ ‫أﻫـﻢ اﻤﻮاﺿﻴﻊ اﻟﺘـﻲ ﺗﻬﻢ اﻟﺒﻴﺖ‬ ‫اﻟﻘﺪﺳـﺎوي ﺣﺎﻟﻴـﺎ وﻣﺴـﺘﻘﺒﻼ‪،‬‬ ‫ﺣﻴﺚ اﺗﻔﻘـﻮا ﻋﲆ اﺧﺘﻴﺎر ﺟﻬﺎز‬ ‫ﺗﺪرﻳﺒـﻲ ﻟﻘﻴـﺎدة اﻟﻔﺮﻳـﻖ اﻷول‬ ‫ﻟﻜـﺮة اﻟﻘـﺪم ﻳﻜﻮن ﻗـﺎدرا ﻋﲆ‬ ‫ﻗﻴﺎدة اﻟﻔﺮﻳـﻖ ﰲ دوري »رﻛﺎء«‬ ‫واﻟﺼﻌﻮد ﺑﻪ إﱃ دوري »ﺟﻤﻴﻞ«‬ ‫اﻤﻮﺳـﻢ اﻤﻘﺒـﻞ‪ ،‬وﻛﺎن اﻻﺟﺘﻤﺎع‬ ‫اﻟﺴـﺎﺑﻖ اﻟـﺬي ﻋﻘﺪﺗـﻪ اﻹدارة‬ ‫اﻤﻜﻠﻔـﺔ ﻣﻊ اﻤﺮﺷـﺤﻦ ﰲ ﺑﺪاﻳﺔ‬ ‫ﺷـﻬﺮ رﻣﻀـﺎن اﻤﺒـﺎرك ﺷـﻬﺪ‬ ‫ﻏﻴﺎب اﻤﺮﺷﺢ ﻣﻌﺪي اﻟﻬﺎﺟﺮي‪.‬‬ ‫وأﻛـﺪ ﻓﻴﺼـﻞ ﻋﺒﺪاﻟﻬﺎدي‬

‫ﻓﻴﺼﻞ ﻋﺒﺪاﻟﻬﺎدي‬ ‫أن اﻻﺟﺘﻤـﺎع اﻟﺬي ﻋﻘـﺪ أﻣﺲ‬ ‫اﻷول ﻛﺎن ﻣﺜﻤـﺮا ﻟﻠﻐﺎﻳﺔ‪ ،‬وﻗﺎل‪:‬‬ ‫ﻛﻞ اﻷﻃﺮاف أﺑﺪت اﺳـﺘﻌﺪادﻫﺎ‬ ‫ﻟﺘﻘﺪﻳـﻢ ﻛﻞ ﻣـﺎ ﻟﺪﻳﻬـﻢ ﻣـﻦ‬ ‫أﺟـﻞ اﻟﻜﻴـﺎن اﻟﻘﺪﺳـﺎوي‪،‬‬ ‫أﺷـﻜﺮ اﻹدارة اﻤﻜﻠﻔـﺔ وﻛﺬﻟـﻚ‬ ‫اﻤﺮﺷـﺤﻦ اﻟﺜﻼﺛﺔ‪ ،‬ﻋﲆ ﻗﺒﻮﻟﻬﻢ‬ ‫ﻫﺬه اﻤﺒﺎدرة‪ ،‬اﻷﻣـﺮ اﻟﺬي ﻳﺆﻛﺪ‬ ‫أﻧﻬـﻢ ﺣﺮﻳﺼﻮن ﻋـﲆ ﻣﺼﻠﺤﺔ‬ ‫اﻟﻨـﺎدي‪ ،‬وأﺷـﺎد ﺑﺎﻟﻌﻤـﻞ اﻟﺬي‬

‫اﻟﻘﺎﻫﺮة ‪ -‬ﻣﺤﻤﺪ ﻋﺒﺪاﻟﺠﻠﻴﻞ‬ ‫أﻛــﺪ ﺗﻘـﺮﻳــﺮ ﻧﺸــﺮﺗﻪ‬ ‫ﺻﺤﻴﻔـﺔ ﺑﺮازﻳﻠﻴـﺔ أن‬ ‫اﻟﻘـﺎرة اﻷوروﺑﻴـﺔ ﺗﻤﺜـﻞ‬ ‫اﻟﺨﻴـﺎر اﻷول ﻟﻮﺟﻬـﺔ‬ ‫ﻻﻋﺒـﻲ أﻣﺮﻳـﻜﺎ اﻟﺠﻨﻮﺑﻴﺔ‪،‬‬ ‫وأن اﻷﻧﺪﻳـﺔ اﻹﺳـﺒﺎﻧﻴﺔ ﺗﺄﺗﻲ ﰲ‬ ‫اﻤﺮﻛـﺰ اﻷول ﺑﺤﻜﻢ ﻋﺎﻣﻞ اﻟﻠﻐﺔ‬

‫اﻤﺸـﱰك‪ ،‬ﻛﻤﺎ ﺗﺴﺘﻘﻄﺐ اﻷﻧﺪﻳﺔ‬ ‫اﻷﻤﺎﻧﻴﺔ واﻹﻳﻄﺎﻟﻴـﺔ واﻟﱪﺗﻐﺎﻟﻴﺔ‬ ‫واﻟﻔﺮﻧﺴـﻴﺔ ﻋﺪدا ﻣـﻦ اﻤﻮاﻫﺐ‬ ‫اﻤﻤﻴـﺰة‪ ،‬وﺗﺤـﺪث اﻟﺘﻘﺮﻳﺮ ﻋﻦ‬ ‫اﻟـﺪوري اﻟﺴـﻌﻮدي ﺣﻴﺚ ﻗﺎل‪،‬‬ ‫إﻧـﻪ اﻷول ﰲ ﻣﻨﻄﻘـﺔ اﻟـﴩق‬ ‫اﻷوﺳـﻂ ﺟﻠﺒـﺎ ً ﻟﻼﻋﺒـﻲ أﻣﺮﻳﻜﺎ‬ ‫اﻟﺠﻨﻮﺑﻴﺔ ﺛﻢ ﻳﺄﺗﻲ ﺑﻌﺪه اﻟﺪوري‬ ‫اﻹﻣﺎراﺗـﻲ وﻳﻠﻴـﻪ اﻟـﺪوري‬

‫ﺗﻘﻮم ﺑﻪ اﻹدارة اﻤﻜﻠﻔﺔ ﺑﺮﺋﺎﺳـﺔ‬ ‫داود اﻟﻘﺼﻴﺒـﻲ‪ .‬وﻋـﻦ ﺗﺤﺪﻳـﺪ‬ ‫ﻣﻮﻋﺪ إﻗﺎﻣـﺔ اﻟﺠﻤﻌﻴﺔ اﻟﻌﻤﻮﻣﻴﺔ‬ ‫ﻟﻠﻨـﺎدي‪ ،‬ﻗـﺎل‪ :‬ﺣﺘـﻰ اﻵن ﻟـﻢ‬ ‫ﻳﺘﺤﺪد اﻤﻮﻋﺪ وﻟﻜﻦ ﺳـﻴﻜﻮن ﰲ‬ ‫اﻟﻘﺮﻳﺐ اﻟﻌﺎﺟﻞ‪ ،‬ﺧﺼﻮﺻﺎ وأﻧﻨﺎ‬

‫ﻧﻨﺘﻈـﺮ ﺣﺎﻟﻴـﺎ اﺳـﺘﻼم اﻟﻘﻮاﺋﻢ‬ ‫اﻤﺎﻟﻴـﺔ ﻣﻦ ﻗﺒـﻞ اﻹدارة اﻤﻜﻠﻔﺔ‪،‬‬ ‫وإن ﺷـﺎء اﻟﻠﻪ ﺧﻼل اﻷﺳـﺒﻮع‬ ‫اﻟﻘﺎدم ﺳـﻮف ﺗﺘﻀـﺢ اﻟﺼﻮرة‬ ‫ﺑﺸﻜﻞ أﻛﱪ‪.‬‬ ‫ﺣﴬ اﻻﺟﺘﻤـﺎع ﻣﻦ ﺟﺎﻧﺐ‬

‫اﻹدارة اﻤﻜﻠﻔـﺔ اﻟﺮﺋﻴـﺲ داود‬ ‫اﻟﻘﺼﻴﺒـﻲ‪ ،‬واﻷﻣـﻦ اﻟﻌـﺎم‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳـﺰ اﻤـﻮﳻ‪ ،‬إﱃ ﺟﺎﻧﺐ‬ ‫اﻤﺮﺷـﺤﻦ اﻟﺜﻼﺛـﺔ ﻟﺮﺋﺎﺳـﺔ‬ ‫اﻟﻨﺎدي‪ ،‬وﻫـﻢ‪ :‬ﻣﻌﺪي اﻟﻬﺎﺟﺮي‬ ‫وﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ ﺟﺎﺳـﻢ وﻋﺎدل ﺑﻮدي‪.‬‬

‫ﻘﻴﻢ أداء‬ ‫اﻟﺮوﻣﺎﻧﻲ ﻳُ ﱢ‬ ‫اﻟﻔﺮﺳﺎن ﺑـ ﻣﻨﺎورة‬

‫ﻣﺤﺘﺮﻓﻮ أﻣﺮﻳﻜﺎ اﻟﺠﻨﻮﺑﻴﺔ‬ ‫ﻳﻔﻀﻠﻮن اﻟﻠﻌﺐ ﻓﻲ اﻟﺴﻌﻮدﻳﺔ‬ ‫اﻟﻘﻄﺮي‪.‬‬ ‫اﻟﺠﺪﻳﺮ ﺑﺎﻟﺬﻛﺮ أن اﻟﺪوري‬ ‫اﻟﺴـﻌﻮدي ﺳﻴﺸـﻬﺪ اﻤﻮﺳـﻢ‬ ‫اﻤﻘﺒـﻞ وﺟـﻮد ﻋـﺪد ﻛﺒـﺮ ﻣﻦ‬ ‫اﻟﻨﺠـﻮم اﻟﻘﺎدﻣـﻦ ﻣـﻦ ﻗـﺎرة‬ ‫أﻣﺮﻳﻜﺎ اﻟﺠﻨﻮﺑﻴﺔ‪ ،‬وﻣﻦ دول ﻣﺜﻞ‬ ‫اﻟﱪازﻳﻞ واﻹﻛﻮادور وﻛﻮﻟﻮﻣﺒﻴﺎ‪،‬‬ ‫وﺳـﺒﻖ وﺟﻮد ﺑﻌـﺾ اﻟﻼﻋﺒﻦ‬ ‫ﻣﻦ اﻷرﺟﻨﺘﻨﻦ واﻤﻜﺴﻴﻚ‪.‬‬

‫اﻻﺟﺘﻤﺎع اﻟﺴﺎﺑﻖ اﻟﺬي ﺟﻤﻊ اﻹدارة اﻤﻜﻠﻔﺔ واﻤﺮﺷﺤﻦ ﻟﺮﺋﺎﺳﺔ اﻟﻨﺎدي ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ ﺟﺎﺳﻢ وﻋﺎدل ﺑﻮدي )اﻟﴩق(‬

‫ﻣﻜﺔ اﻤﻜﺮﻣﺔ ‪ -‬ﻣﺎﺟﺪ اﻟﺠﺤﺪﱄ‬

‫ﺑﺮوﻧﻮ ﺳﻴﺰار‬

‫ﻋﻘـﺪ ﻣﺠﻠـﺲ إدارة ﻧـﺎدي اﻟﻮﺣـﺪة اﺟﺘﻤﺎﻋﻪ اﻟﺘﺎﺳـﻊ‪ ،‬ﰲ ﻣﻨـﺰل ﻧﺎﺋﺐ‬ ‫اﻟﺮﺋﻴﺲ اﻟﺪﻛﺘﻮر زاﻳﺪ اﻟﺤﺎرﺛﻲ ﺗﺮأﺳـﻪ رﺋﻴﺲ اﻟﻨﺎدي ﻋﲇ داود‪ ،‬ﺑﺤﻀﻮر‬ ‫ﻋﻀﻮ اﻟﴩف إﺑﺮاﻫﻴﻢ ﻋﺴـﺎس‪ ،‬ﻤﻨﺎﻗﺸـﺔ أوﺿﺎع اﻟﻨـﺎدي واﻟﻮﻗﻮف ﻋﲆ‬ ‫اﺳـﺘﻌﺪادات اﻟﻔﺮﻳـﻖ اﻷول ﻟﻜﺮة اﻟﻘـﺪم ﺑﺎﻟﻨﺎدي ﻟﻠﻤﻮﺳـﻢ اﻟﺠﺪﻳﺪ‪ ،‬وﻗﺪ‬ ‫أﻣـﻦ اﻤﺠﺘﻤﻌﻮن ﻋﲆ ﺗﻠﺒﻴﺔ اﺣﺘﻴﺎﺟﺎت اﻟﻔﺮﻳﻖ واﻟـﴩوع ﻓﻮرا ً ﰲ ﺣﻠﺤﻠﺔ‬ ‫اﻤﺸـﻜﻼت اﻟﻌﺎﻟﻘـﺔ‪ .‬إﱃ ذﻟﻚ ﻗﺎد اﻤـﺪرب اﻟﺠﺪﻳﺪ ﻟﻠﻔﺮﻳﻖ اﻟﺮوﻣﺎﻧﻲ ﺳـﻴﻮرﻳﺎن‬ ‫ﻓﻠﻮرﻳﻦ ﺗﺪرﻳﺐ اﻟﻔﺮﻳﻖ ﻣﺴـﺎء أﻣﺲ‪ ،‬وأﺟﺮى ﻣﻨﺎورة ﻋﲆ ﻛﺎﻣﻞ اﻤﻠﻌﺐ ﻣﻦ أﺟﻞ‬ ‫ﺗﻘﻴﻴـﻢ أداء اﻟﻼﻋﺒﻦ واﻟﻮﻗﻮف ﻋـﲆ إﻣﻜﺎﻧﺎﺗﻬﻢ اﻟﺒﺪﻧﻴﺔ واﻟﻔﻨﻴﺔ‪ .‬ﻣﻦ ﺟﻬﺔ أﺧﺮى‬ ‫اﺧﺘﺘﻤﺖ ﻣﺴـﺎء أﻣﺲ ﺑﻤﻘﺮ اﻟﻨﺎدي ﻣﺴـﺎﺑﻘﺔ اﻟﺸـﻴﺦ ﻛﺎﻣﻞ أزﻫﺮ ﻟﻠﻘﺮآن اﻟﻜﺮﻳﻢ‬ ‫ﺑﺤﻀﻮر إﻣﺎم وﺧﻄﻴﺐ اﻤﺴﺠﺪ اﻟﺤﺮام اﻟﺸﻴﺦ اﻟﺪﻛﺘﻮر ﻓﻴﺼﻞ ﻏﺰاوي اﻟﺬي ﻛﺮم‬ ‫اﻟﻔﺎﺋﺰﻳﻦ واﻤﺸﺎرﻛﻦ ﻣﻦ اﻟﻄﻼب واﻤﻌﻠﻤﻦ ‪.‬‬


‫العاصمة‬ ‫والعربي في‬ ‫نهائي بطولة‬ ‫السيهاتي‬

‫الدمام الرق‬ ‫تختتم مسلاء اليوم الجمعة بطولة ‬ ‫رئيلس هيئلة أعضلاء رف نادي ‬ ‫الخليج امهندس عبدالله السيهاتي ‬ ‫الرمضانيلة السادسلة التلي تقام ‬ ‫تحت شعار أمن الوطن أمانة‪ ،‬حيث ‬ ‫يلتقي ي امباراة النهائية فريقا العاصمة ‬ ‫والعربلي على ملعلب نلادي الخليلج‪.‬‬

‫وتأهلل العاصمة للمبلاراة النهائية ‬ ‫بفوزه عى التعاون بهدفن مقابل هدف‪ ،‬‬ ‫ي حلن تغلب العربي على البدر بركات ‬ ‫الرجيح‪.‬‬ ‫ووجهلت اللجنلة امنظملة للبطولة ‬ ‫الدعوة لعدد من الشلخصيات الرياضية ‬ ‫امعروفلة ي امنطقلة الرقيلة لحضور ‬ ‫حفلل الختام الذي يشلتمل عى عديد من ‬ ‫الفقرات امتنوعة والشليقة أبرزها فقرات ‬

‫خاصلة يقدمها اممثلان الكويتيان خالد ‬ ‫العجلرب وأحملد الفلرج بن شلوطي ‬ ‫امباراة النهائية‪.‬‬ ‫وكانلت اللجنلة امنظملة قلد قامت ‬ ‫طوال أيام البطوللة بتقديم جوائز يومية ‬ ‫للجماهلر الحارة تكفلل بها امهندس ‬ ‫عبداللله السليهاتي‪ ،‬ي حلن شلهدت ‬ ‫البطوللة مشلاركة علدد ملن الاعبلن ‬ ‫امحرفلن ومنهم جابر حقوي وسللمان ‬

‫‪22‬‬

‫رياضـة‬

‫الخالدي وحسلن النجعي ووليد الرجاء‪ ،‬‬ ‫علماً أن كأس البطولة تم تصميمه بشكل ‬ ‫خاص‪.‬‬ ‫من جانبه‪ ،‬أوضلح امهندس عبدالله ‬ ‫السليهاتي أن الهلدف من هلذه البطولة ‬ ‫خدمة الشلباب وشغل أوقات فراغهم بما ‬ ‫يعود عليهم بالفائدة‪ ،‬مشدداً عى حرصه ‬ ‫الكبلر على اسلتمرار البطوللة وتنمية ‬ ‫قدرات الشلباب بما يخدم وطنهم‪ ،‬وقال ‬

‫السليهاتي‪“ :‬أطلقنا عى البطولة شلعار ‬ ‫أمن الوطن أمانة أنه واجب علينا جميعاً‪ ،‬‬ ‫ويهمنلا أن نغرس مثل هذه امفاهيم لدى ‬ ‫الشباب”‪.‬‬ ‫ملن جهتله‪ ،‬قلدم مديلر اللدورة ‬ ‫أحمد العتيبي شلكره للمهنلدس عبدالله ‬ ‫السيهاتي عى دعمه الكبر للدورة‪ ،‬منوهاً ‬ ‫بحرص امهندس السيهاتي عى أن تحقق ‬ ‫البطولة أهدافها وطموحاتها‪.‬‬

‫عبدالله السيهاتي‬

‫الجمعة ‪ 17‬رمضان ‪1434‬هـ ‪ 26‬يوليو ‪2013‬م العدد (‪ )600‬السنة الثانية‬

‫قدم «هدية رياضي» لاعبي المنتخب البرازيلي‬ ‫«دعوي البطحاء» يُ ِ‬ ‫الرياض ‪ -‬الرق‬ ‫التقلى القائمون على برنامج ‬ ‫«هديلة ريلاي» التابع مكتب ‬ ‫الدعلوة وتوعيلة الجاليلات ي ‬ ‫البطحاء بالرياض‪ ،‬فجر أمس‪ ،‬‬ ‫اعبلي الرازيلل على وجبلة ‬ ‫السحور‪ ،‬وذلك بالتنسيق امسبق مع ‬ ‫الركلة امسلتضيفة «ركة ‪RPM‬‬ ‫للتسلويق الرياي»‪ ،‬وقدّم برنامج ‬ ‫«هديلة ريلاي» لجميلع الاعبلن ‬ ‫امشلاركن ي امباراة ومدير الركة ‬ ‫امنظمة ومعاونيه من هنغاريا‪ ،‬هدايا ‬ ‫عبارة عن كتب تعريفية باإسام‪.‬‬ ‫ وقلال مديلر مكتلب الدعلوة ‬ ‫ي البطحلاء الشليخ نلوح القريلن‪ ،‬‬ ‫إن الرناملج اسلتضاف اعبلي ‬ ‫الرازيل امشاركن ي امباراة الودية ‬ ‫لكلرة القدم بلن قداملى امنتخبَن ‬ ‫السلعودي والرازيي الذين شاركوا ‬ ‫ي نهائيلات كأس العاللم ملا بلن ‬ ‫‪ 1994‬ي الوايلات امتّحدة و‪2006‬‬

‫بيبيتو يتسلم هدية رياي من القرين‬ ‫ي أمانيا‪ ،‬وتم تقديم عددٍ من الهدايا ‬ ‫التعريفيلة بالديلن اإسلامي لهم‪ ،‬‬ ‫وكان ي مقدملة الاعبلن «بيبيتلو ‬ ‫وآلدير سانتوس»‪.‬‬ ‫ وأضلاف أن الاعبن سلعدوا ‬ ‫كثلراً بالهديلة التلي صُ نعلت ملن ‬ ‫الراث ومحتوياتهلا الراثية‪ ،‬بحيث ‬ ‫احتلوت الهدية عى كتلب للتعريف ‬ ‫باإسلام وبالرسلول عليله الصاة ‬ ‫والسام باللغة الرتغالية‪.‬‬

‫ختام دورة غرب الدمام‬ ‫الدمام ‪ -‬عيى الدوري‬ ‫يلتقي فريقا الريلان والفيصل ‬ ‫مساء اليوم ي امباراة الختامية ‬ ‫لدورة ملتقى بلدية غرب الدمام ‬ ‫الرمضانية الرابعلة عى ملعب ‬ ‫السلوبر ي حلي البلدر برعاية ‬ ‫أملن امنطقة الرقيلة امهندس فهد ‬ ‫الجبر وحضور عدد من الشخصيات ‬ ‫الرياضيلة واإعاميلة ونجلوم الكرة ‬ ‫السلعودية أبرزهلم اإعاملي نار ‬ ‫العجمي اعب النر خالد الغامدي‪.‬‬ ‫ويسلبق لقلاء الختلام مبلاراة ‬

‫صورة جماعية لاعبي امنتخب الرازيي ومنسوبي مكتب الدعوة وتوعية الجاليات‬

‫توج بدورة الهداية‬ ‫«طائرة الخويلدية» يُ َ‬ ‫القطيف ‪ -‬يار السهوان‬ ‫تُلوِج الفريلق اأول لكرة الطائلرة ي نادي ‬ ‫الخويلديلة بدورة نادي الهدايلة الرمضانية بعد ‬ ‫فوزه مسلاء أملس اأول على منافسله الخليج ‬ ‫بنتيجة (‪ )0-3‬ي امباراة النهائية التي جمعتهما ‬ ‫ي الصالة امغطاة بنلادي الهداية‪ .‬وحصل اعب ‬

‫«جنوب جدة» يخطف برونزية‬ ‫بطولة مشعل‬ ‫جدة ‪ -‬الرق‬

‫أفقيً ‪:‬‬ ‫الكلمات المتقاطعة‬ ‫‪1‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪7‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪9‬‬ ‫‪10‬‬

‫ديون‬

‫‪4‬‬

‫‪5‬‬

‫‪6‬‬

‫‪7‬‬

‫‪8‬‬

‫‪9‬‬

‫‪ - 1‬يزجرك – خدع ‬ ‫‪ - 2‬صفح – قادم (م )‬ ‫‪ - 3‬عاصمة واية لويزيانا اأمريكية (م )‬ ‫‪ - 4‬صحيفة ي انجلرا (م)‬ ‫‪ - 5‬نصف (أطقم)‬ ‫‪ - 6‬ي الوجه (م) – نبات مخدر (م)‬ ‫‪ - 7‬مفزع ومخيف (م) – لعب (م) ‬ ‫‪ - 8‬تحر – بقال (م) ‬ ‫‪ - 9‬قاموا بوصلها (م) – قادم (م )‬ ‫‪ - 10‬رئيس أمريكي سابق (م )‬ ‫‪10‬‬

‫الحل السابق ‪:‬‬

‫حقق الاعب الدوي السابق زكي ‬ ‫العبد الله اميدالية الذهبية لفئة ‬ ‫الرجال (أ) ي منافسلات بطولة ‬ ‫أم الحملام الرمضانية امفتوحة ‬ ‫للتنس التي أقيمت للعام الثالث ‬ ‫عى التواي عى ماعب نادي اابتسام‪ ،‬‬ ‫فيملا حصلل عبلد اللله مبلارك عى ‬ ‫لقلب فئلة الرجال (ب)‪ ،‬وتلوج أحمد ‬ ‫آل سلعيد باميداليلة الذهبيلة ي فئة ‬ ‫الناشئن تحت ‪ 14‬سنة‪ .‬وعقب نهاية ‬ ‫اللقلاءات توج رئيس نادي اابتسلام ‬

‫وعبدالرحملن الحوار «هلدف»‪ ،‬فيما ‬ ‫سلجل للوديفلكا مبلارك عويضلة‪ ،‬‬ ‫ومبارك الوهيب «هدفن»‪ ،‬وي امباراة ‬ ‫الثانية لم يجلد الديوانية أي صعوبة ‬ ‫ي تجاوز عقبلة اليوي بأربعة أهداف ‬ ‫لهدف‪ ،‬تنلاوب عى تسلجيلها محمد ‬ ‫الذيلاب وبلدر البوبدر ومانلع امانع ‬ ‫وإسلماعيل العكلروش‪ ،‬وسلجل ‬ ‫علي امطلر هلدف فريقله الوحيلد‪ ،‬‬ ‫ويلتقي مسلاء اليوم الجمعة الشباب ‬ ‫والديوانية عى درع الدورة‪.‬‬

‫تغللب فريلق الشلباب على ‬ ‫لوديفكا بركات الجزاء ي دورة ‬ ‫الطلرف الرمضانيلة بعلد أن ‬ ‫انتهت امبلاراة ي وقتها اأصي ‬ ‫بالتعلادل ‪ ،3/3‬تقدم لوديفكا ‬ ‫بهدفن قبل أن يقلص الشباب الفارق ‬ ‫إى هلدف‪ ،‬وأضلاف لوديفلكا الثالث ‬ ‫ليعلادل الشلباب النتيجلة‪ ،‬وسلجل ‬ ‫للشلباب سلعد الذيلاب «هدفلن»‪ ،‬‬

‫طريقة الحل‬

‫ســـــــودوكــــــــو‬

‫‪1‬‬

‫‪2‬‬

‫كاريكاتير الرياضة ‪ -‬فهد الزهراني‬

‫اأك �م��ل الأرق� ��ام ي‬ ‫ام��رب�ع��ات الت�سعة‬ ‫ال���س�غ��رة بحيث‬ ‫ي�ح�ت��وي ك��ل منها‬ ‫ع�ل��ى الأرق� � ��ام من‬ ‫‪ 1‬اإى ‪ 9‬على اأن‬ ‫ل يتكرر اأي رقم‬ ‫ي امربع‪ ،‬والأمر‬ ‫ن�ف���س��ه ي �ك��ون ي‬ ‫الأع��م��دة الت�سعة‬ ‫والأ�سطر الأفقية‬ ‫ال �ت �� �س �ع��ة‪ ،‬اأي ل‬ ‫يتكرر اأيّ رقم ي‬ ‫ال�سطر الواحد اأو‬ ‫العمود الواحد ذي‬ ‫الت�سعة مربعات‪.‬‬ ‫وب��ذل��ك ت �ك��ون قد‬ ‫م � ��أت ال �ف��راغ��ات‬ ‫ي ام� ��رب�� �ع� ��ات‬ ‫ال�سغرة ذات ال� ‪9‬‬ ‫خانات‪ ،‬وكذلك ي‬ ‫امربع الكبر الذي‬ ‫يحتوي على ‪81‬‬ ‫خانة‪.‬‬

‫القطيف ‪ -‬يار السهوان‬

‫فيصل الحميدي وعضو الرف محمد ‬ ‫كاظم عقاقله والحكم الدوي ي اللعبة ‬ ‫علوي الجلارودي الاعبن الحاصلن ‬ ‫عى امراكز اأوى ي جميع امسلتويات ‬ ‫واللجان العاملة ي البطولة‪.‬‬ ‫وكان العبلد الله قد تمكلن من الفوز ‬ ‫عى منافسه جمال عشبان بمجموعتن ‬ ‫نظيفتلن ي لقاء مثر بينهما اسلتمر ‬ ‫أكثر من سلاعة‪ ،‬فيما استطاع مبارك ‬ ‫الفلوز على منافسله حسلن حريلز ‬ ‫بمجموعتلن دون مقابلل وتمكلن آل ‬ ‫سلعيد من التغلب عى نظره عبد الله ‬ ‫توفيق العبد الله بمجموعتن دون رد‪.‬‬

‫اأحساء ‪ -‬مصطفى الريدة‬

‫‪9‬‬

‫‪8‬‬ ‫‪2‬‬

‫‪6‬‬

‫‪6‬‬

‫‪1‬‬

‫‪5‬‬

‫‪9‬‬

‫‪4‬‬

‫‪4‬‬ ‫‪4‬‬

‫‪8‬‬

‫طريقة الحل‬

‫‪8‬‬ ‫‪3‬‬

‫‪9‬‬

‫‪6‬‬

‫‪9‬‬

‫‪2‬‬

‫‪7‬‬

‫‪1‬‬

‫‪4‬‬

‫الكلمة الضائعة‬

‫ت‬ ‫‪ - 1‬نتقابل (م) – جاء الوق ‬ ‫‪ - 2‬من يتبع الوهابية أهل السلف (م )‬ ‫‪ - 3‬من الطيور امائية (م) عاصمة عربي ة‬ ‫‪ - 4‬يدخر (م) – اشتعل (م) – حرف نصب‬ ‫‪ - 5‬شفاك (م) – يتحمل (م)‬ ‫ف‬ ‫‪ - 6‬ي القلب (م) – للتعري ‬ ‫‪ - 7‬وقت (م) – مدينة ي أمانية (م)‬ ‫‪ - 8‬جريانها بشدة‬ ‫‪ - 9‬حلف شمال اأطلنطي (م) – يتمايل وبتثاقل (م)‬ ‫‪ - 10‬نبات صحراوي مر (م) ‪ -‬مدخل‬ ‫‪3‬‬

‫كاريكاتير الرياضة ‪ -‬فهد الزهراني‬

‫عموديً ‪:‬‬

‫العبداه ومبارك وآل سعيد‬ ‫يتوجون ببطولة أم الحمام‬

‫الشباب والديوانية على نهائي‬ ‫«دورة الطرف»‬

‫كاريكاتير الرياضة ‪ -‬فهد الزهراني‬

‫آاف ريال ي الحفل الختامي للبطولة ‬ ‫غداً بحضلور ومتابعة رئيس مجلس ‬ ‫إدارة نادي الصم ي جدة رئيس اللجنة ‬ ‫العليا امنظملة للفعاليات الرمضانية ‬ ‫عدنان عريلف‪ ،‬ورئيس مجلس إدارة ‬ ‫القريلة الرياضيلة إبراهيلم بن حمد ‬ ‫الدوري‪ ،‬ومديلر عام نادي الصم ي ‬ ‫جدة مديلر عام الفعاليات الرمضانية ‬ ‫محملد عبداللله القحطانلي‪ ،‬وممثل ‬ ‫مكتب رعاية الشباب ي محافظة جدة ‬ ‫عاطف اأحملد‪ ،‬وهيئة الهال اأحمر ‬ ‫السعودي‪.‬‬

‫حقق فريق جنلوب جدة امركز ‬ ‫الثالث ي منافسات بطولة اأمر ‬ ‫مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز ‬ ‫لسداسليات كرة القدم ي نادي ‬ ‫الصم بجدة‪ ،‬بإراف الرئاسلة ‬ ‫العاملة لرعاية الشلباب‪ ،‬بعلد فوزه ‬ ‫عى منافسله أمانيا (‪ )4/6‬ي مباراة ‬ ‫تحديد امركزين الثالث والرابع‪.‬‬ ‫وينتظر فريلق جنوب جلدة تتويجه ‬ ‫باميداليلات الرونزية ومبلغ خمسلة ‬

‫نادي النر وامشلارك مع نادي الخويلدية أيمن ‬ ‫امدرهم‪ ،‬عى جائلزة أفضل اعب ي البطولة بعد ‬ ‫مسلاهمته الكبرة ي فوز الفريلق باللقب‪ ،‬فيما ‬ ‫حصل زميله مصطفى الرفاء عى جائزة أفضل ‬ ‫مُعِ لدٍ‪ ،‬ي حفلل توزيلع الجوائز اللذي أقيم بعد ‬ ‫َ‬ ‫اللقلاء مبارة‪ .‬وكان فريلق الخويلدية قد تأهل ‬

‫إى النهائلي بعد فلوزه عى فريلق الرجي (‪-3‬‬ ‫‪ ،)1‬فيما تغلب فريق الخليج عى منافسله الصفا ‬ ‫بنتيجة (‪.)2-3‬‬ ‫ يُشار إى أن الدورة شهدت مشاركة ثمانية ‬ ‫أنديلة ملن القطيلف تلعلب ي اللدوري اممتاز ‬ ‫ودوري الدرجة اأوى‪.‬‬

‫كاريـكـــاتير‬

‫استعراضية بن قدامى اعبي ااتفاق ‬ ‫وقدامى اعبي السلوبر‪ ،‬فيما رصدت ‬ ‫اللجنة امنظمة جوائز قيمة للجماهر‪.‬‬ ‫ّ‬ ‫ملن جانبه‪ ،‬علر رئيلس بلدية ‬ ‫غرب الدملام امهندس فارس العريج ‬ ‫عن خاللص شلكره وتقديلره أمن ‬ ‫امنطقلة الرقيلة امهنلدس فهلد ‬ ‫الجبر عى دعمه ومتابعته لأنشلطة ‬ ‫والفعاليلات التلي تنمّلي قلدرات ‬ ‫الشلباب‪ ،‬كما نوّه بحرصه عى العمل ‬ ‫عى تفعيل الدور ااجتماعي والثقاي ‬ ‫والرياي ي شهر الخر بما يعود عى ‬ ‫الجميع بالنفع والفائدة‪.‬‬

‫ وأشلار القريلن إى أن برنامج ‬ ‫«هديلة ريلاي» يهلدف لتعريلف ‬ ‫الرياضيلن الزائريلن للمملكلة ‬ ‫وامحرفلن ي جميلع الرياضلات ‬ ‫ي امملكلة بليء من ديننلا وروعة ‬ ‫أخاقنا التي منبعها الدين الحنيف‪ ،‬‬ ‫مبيّنلاً أن الرنامج قدّم هدايا مماثلة ‬ ‫خال ثاث سلنوات أكثر من ‪400‬‬ ‫رياي ملن أبرزهم ميي ورونالدو ‬ ‫وروبن وغرهم‪.‬‬

‫ا�شطب الكلمات امدون���ة اأدناه ي جميع ااجاهات‬ ‫ااأفقية والعمودية وامائلة قطري ًا لتجد بعد اانتهاء‬ ‫منها عدة حروف متبقية ت�شكل الكلمة ال�شائعة وهي‪:‬‬ ‫ضمان أو رعاية‬ ‫كلمة معناها‬ ‫ولوح هعٌاُا ضواى أّ رعايح‬ ‫ا‬

‫ل‬

‫م‬

‫ّ‬

‫ج‬

‫ن‬

‫ب‬

‫ا‬

‫ب‬

‫ع‬

‫ل‬

‫ا‬

‫س‬

‫م‬

‫ا‬

‫ل‬

‫ع‬

‫ح‬

‫ب‬

‫ا‬

‫ئ‬

‫ل‬

‫خ‬

‫ف‬

‫ّ‬

‫ا‬

‫ى‬

‫ف‬

‫ا‬

‫ط‬

‫ل‬

‫ط‬

‫ا‬

‫م‬

‫ق‬

‫ش‬

‫ف‬

‫ل‬

‫ش‬

‫د‬

‫ر‬

‫ّ‬

‫ا‬

‫ش‬

‫ف‬

‫ا‬

‫ف‬

‫أ‬

‫ل‬

‫م‬

‫ا‬

‫ف‬

‫ّ‬

‫غ‬

‫ى‬

‫ء‬

‫ر‬

‫د‬

‫ٓ‬

‫ج‬

‫ٕ‬

‫ح‬

‫ئ‬

‫ٕ‬

‫ح‬

‫ح‬

‫ف‬

‫س‬

‫ح‬

‫ج‬

‫ا‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ٕ‬

‫ب‬

‫ى‬

‫د‬

‫ٕ‬

‫ُـ‬

‫ا‬

‫ب‬

‫ا‬

‫ث‬

‫ا‬

‫غ‬

‫ا‬

‫ج‬

‫ج‬

‫ل‬

‫س‬

‫ى‬

‫ج‬

‫ر‬

‫ص‬

‫ر‬

‫ط‬

‫‪8‬‬

‫‪4‬‬

‫‪3‬‬

‫‪2‬‬

‫‪9‬‬

‫‪7‬‬

‫‪5‬‬

‫‪1‬‬

‫‪6‬‬

‫ل‬

‫ص‬

‫د‬

‫ف‬

‫ع‬

‫ى‬

‫ُـ‬

‫م‬

‫ّ‬

‫ُـ‬

‫ُـ‬

‫ب‬

‫‪7‬‬

‫‪6‬‬

‫‪2‬‬

‫‪5‬‬

‫‪8‬‬

‫‪1‬‬

‫‪9‬‬

‫‪4‬‬

‫‪3‬‬

‫ا‬

‫ُـ‬

‫ع‬

‫ب‬

‫خ‬

‫خ‬

‫ق‬

‫د‬

‫ص‬

‫ى‬

‫ق‬

‫ا‬

‫‪1‬‬

‫‪9‬‬

‫‪5‬‬

‫‪3‬‬

‫‪4‬‬

‫‪6‬‬

‫‪2‬‬

‫‪7‬‬

‫‪8‬‬

‫م‬

‫ّ‬

‫ب‬

‫ق‬

‫ج‬

‫ا‬

‫ل‬

‫ع‬

‫ط‬

‫ش‬

‫ع‬

‫ر‬

‫‪3‬‬

‫‪5‬‬

‫‪4‬‬

‫‪1‬‬

‫‪6‬‬

‫‪9‬‬

‫‪8‬‬

‫‪2‬‬

‫‪7‬‬

‫ن‬

‫ل‬

‫ُـ‬

‫م‬

‫ق‬

‫ى‬

‫ا‬

‫ل‬

‫خ‬

‫ُـ‬

‫ل‬

‫ا‬

‫‪9‬‬

‫‪8‬‬

‫‪6‬‬

‫‪7‬‬

‫‪2‬‬

‫‪5‬‬

‫‪1‬‬

‫‪3‬‬

‫‪4‬‬

‫‪2‬‬

‫‪7‬‬

‫‪1‬‬

‫‪4‬‬

‫‪3‬‬

‫‪8‬‬

‫‪6‬‬

‫‪5‬‬

‫‪9‬‬

‫‪5‬‬

‫‪1‬‬

‫‪9‬‬

‫‪8‬‬

‫‪7‬‬

‫‪3‬‬

‫‪4‬‬

‫‪6‬‬

‫‪2‬‬

‫‪4‬‬

‫‪3‬‬

‫‪8‬‬

‫‪6‬‬

‫‪1‬‬

‫‪2‬‬

‫‪7‬‬

‫‪9‬‬

‫‪5‬‬

‫‪6‬‬

‫‪2‬‬

‫‪7‬‬

‫‪9‬‬

‫‪5‬‬

‫‪4‬‬

‫‪3‬‬

‫‪8‬‬

‫‪1‬‬

‫‪7‬‬

‫‪1‬‬

‫‪4‬‬

‫‪8‬‬

‫‪1‬‬

‫‪5‬‬

‫‪3‬‬ ‫‪8‬‬

‫‪3‬‬

‫‪2‬‬ ‫‪2‬‬

‫‪6‬‬

‫‪2‬‬

‫‪6‬‬

‫‪9‬‬

‫‪5‬‬

‫‪7‬‬

‫‪1‬‬

‫الحل السابق ‪:‬‬

‫عنوة – قهرا – الهت�ن – رابط اجاأ�ش – العباب – اموج – تقفى اأثره‬ ‫– تتبعة – موبق – مهلك – العط�ش – الغليل – �سوف – �سدف عنه –‬ ‫�سد – مندوحة – ف�سحة – �سب – اأفرغ – �سائبة – امحيا – فينة – حن‬ ‫– �سد – نوال – عطاء – �سفا – رد – حبائل – ماطل‪ -‬ق ‪ -‬قم‬ ‫الحل السابق ‪ :‬النابغة‬


‫رياضـة‬

‫‪23‬‬

‫الجمعة ‪ 17‬رمضان ‪1434‬هـ ‪ 26‬يوليو ‪2013‬م العدد (‪ )600‬السنة الثانية‬

‫بعض الحقيقة‬

‫بوكير لـ |‪:‬‬ ‫تعاقدات ااتفاق‬ ‫إدارية وليست فنية‬

‫مشعل القحطاني‬

‫لم أس�تغرب أب�دا ً تلك النتيج�ة التي انته�ت إليها مباراة‬ ‫قدامى الصقور الخر وعواجيز راقي السامبا بل توقعتها‪.‬‬ ‫عطفا ً عى ثقافة كرة القدم ي الرازيل التي تفوق بمراحل‬ ‫نظرتنا واحرامنا للكرة والرياضة بش�كل عام‪ ،‬لذلك شاهدنا‬ ‫بيبيت�و (يتبخر) بن جنبات املعب كأن�ه يلعب لوحده‪ ،‬لكن‬ ‫م�ا ذكرت ليس عيبا ً عى اعبينا إنما مجرد مقارنة وقد يقول‬ ‫البعض إنها ليست ي مكانها وسأقبل بذلك!‬ ‫صقورنا (عواجيزن�ا) صنعوا التاريخ الس�عودي ي كرة‬ ‫الق�دم‪ ،‬وقد حققوا ما عجز عن�ه (عصافر) هذا الجيل‪ ،‬فكل‬ ‫اعب ش�ارك باأمس حقق مع امنتخب إنج�ازا كبرا يراوح‬ ‫م�ا بن تأه�ل لكأس العال�م أو تحقي�ق لكأس آس�يا‪ ،‬ابتداء‬ ‫ب�� (جاّد الح�راس) ماجد عبدالله مرورا ب�(الذئب) س�امي‬ ‫الجابر انتهاء ب�(الذهبي) حسن عبدالغني إضافة إى كثرين‬ ‫ا يحتاج أن أذكرهم فقد كانوا نجوما مضيئة ليلة اأربعاء‪.‬‬ ‫ألم يشعر اعبو هذا الجيل بالحرج من تاريخ سطره من‬ ‫كان قبله�م؟‪ ،‬من كان بعضهم ا يمل�ك قوت يومه لكن حب‬ ‫وطن�ه كان امغ ّذي ل�ه‪ ،‬ألم يفكر هؤاء كي�ف يحافظون عى‬ ‫س�جل ذهبي أوصلنا أن نس�تحق لقب أسياد آسيا؟‪ ،‬وهم ما‬ ‫زالوا يس�رون خلف آثار من سبقوهم دون رسم طريق مجد‬ ‫جديد!‬ ‫كل ه�ذه ااس�تفهامات ارتس�مت أمام�ي وأنا أش�اهد‬ ‫امب�اراة وتمني�ت لحظتها لو أني كنت مذيع�ا أو كاتب عمود‬ ‫ي تل�ك الحقب�ة‪ ،‬ولو أن ذل�ك قد تحقق لكن�ت اآن من أعظم‬ ‫شعراء امدح من كثرة تغ ّزي بمنتخب وطني وبشعاره العظيم‬ ‫ونجومه اأبطال‪.‬‬

‫بوكر‬ ‫الدمام ‪ -‬سعيد عيى‬ ‫اع�رف م�درب الفري�ق اأول لك�رة القدم‬ ‫ي نادي ااتف�اق‪ ،‬اأماني ثي�و بوكر‪ ،‬بأنه‬ ‫ل�م يتدخل ي اختي�ار اعبي فريقه س�واء‬ ‫امحلي�ن أو اأجان�ب ي ف�رة اانتق�اات‬ ‫الحالية‪ ،‬مؤكدا ً أن رئيس النادي عبدالعزيز‬ ‫الدوري‪ ،‬هو من تعاقد مع الاعبن قبل وصوله‬ ‫إى الدمام لإراف عى الفريق بعد التوقيع معه‬ ‫رس�مياً‪ ،‬وق�ال بوكر ي ح�واره م�ع «الرق»‪:‬‬ ‫أوص إدارة ااتفاق بالتعاق�د مع أي اعب‪،‬‬ ‫«ل�م ِ‬ ‫وعندما حرت كان كل يء جاهزاً»‪.‬‬ ‫وقلل بوكر من تأث�ر تفريط اإدارة ي عدد‬ ‫م�ن النج�وم البارزي�ن ع�ى مس�رة ااتفاق ي‬ ‫اموس�م الجديد‪ ،‬موضح�ا ً أن إدارة النادي تعرف‬ ‫* كيف ترى مس�تقبلك مع‬ ‫فريق ااتفاق؟‬ ‫ ل�دي فكرة جي�دة عن فريق‬‫ااتف�اق حصلت عليه�ا خال اأيام‬ ‫الع�رة الت�ي قضيته�ا ي النادي‪،‬‬ ‫وي الس�ابق كنت أع�رف كثرا ً عن‬ ‫هذا الن�ادي‪ ،‬وا أذي�ع را ً إذا قلت‬ ‫إنني م�ن أش�د امعجب�ن بالفريق‬ ‫ااتفاق�ي ما عُ �رف ع�ن اعبيه من‬ ‫حم�اس كب�ر‪ ،‬حيث كان يس�مونه‬ ‫فريق «الروح القتالية»‪ ،‬وكان فريقا ً‬ ‫مخيفا ً يضم مجموع�ة من الاعبن‬ ‫الذين يقدمون الغ�اي والنفيس من‬ ‫أج�ل الف�وز وا يتقبلون الخس�ارة‬ ‫أبداً‪ ،‬وأتذكر ي تلك الفرة أنني كنت‬ ‫عى أتم ااستعداد مواجهة أي فريق‬ ‫مهم�ا كان ما عدا الفري�ق ااتفاقي‬ ‫الذي كنت أخشاه أنني أعرف جيدا ً‬ ‫أن لديه�م روح�ا ً قتالي�ة عالية وا‬ ‫يستس�لمون بس�هولة‪ ،‬والدليل عى‬ ‫إعجاب�ي بهذا الفريق أنني لم أتردد‬ ‫لحظة ي قبول مهمة تدريبه‪.‬‬ ‫* أا توافقن�ي أن خط�وة‬ ‫توقيعك لاتف�اق كانت مفاجئة‬ ‫للجميع؟‬ ‫ نع�م ه�ذا صحي�ح‪ ،‬وهناك‬‫كث�رون تفاج�أوا بقب�وي مهم�ة‬ ‫تدري�ب فري�ق ااتفاق‪ ،‬وه�ذا اأمر‬ ‫احظت�ه خ�ال وج�ودي ي امواقع‬ ‫العامة‪ ،‬حيث دائما ً ما يس�ألني عدد‬ ‫كب�ر م�ن الس�عودين واللبنانين‬ ‫باس�تمرار ع�ن ر ترك�ي منتخب‬ ‫لبنان وموافقتي ع�ى تدريب فريق‬ ‫ااتف�اق‪ ،‬وه�ذه ااستفس�ارات‬ ‫والتساؤات ليس�ت تقلياً من شأن‬

‫جيدا ً م�ا تفعله‪ ،‬ولن تقدم ع�ى أي خطوة تر‬ ‫الفريق مس�تقباً‪ ،‬واصفا ً مش�واره مع ااتفاق‬ ‫بالصع�ب نظرا ً للظ�روف التي يمر به�ا الفريق‬ ‫الغائب عن منصات التتويج لفرة طويلة‪.‬‬ ‫وتح�دث بوك�ر ع�ن تجربته م�ع امنتخب‬ ‫اللبناني‪ ،‬وس�بب رحيله رغم النجاحات الكبرة‬ ‫الت�ي حققها ي العام�ن اماضين‪ ،‬كما كش�ف‬ ‫أرار قبوله مهمة تدريب فريق ااتفاق‪ ،‬ورؤيته‬ ‫امستقبلية لهذا الفريق الذي تنتظر جماهره أن‬ ‫يعود إى ساحة امنافسة امحلية والقارية‪.‬‬ ‫مشرا ً خال حديثه إى أنه يستغرب تفاجؤ‬ ‫الش�ارع والغالبية من قبوله تدريب ااتفاق عى‬ ‫الرغ�م من النجاح�ات التي قدمها م�ع امنتخب‬ ‫اللبنان�ي قبل توقيعه لاتفاق‪ ،‬معترا ً أن توقيعه‬ ‫لاتفاق كان هو الخيار امناسب‪.‬‬

‫ااتفاق‪ ،‬ولكنهم وحس�ب ما فهمت‬ ‫منهم أنه�م لم يتوقع�وا رحيي عن‬ ‫امنتخ�ب اللبناني بحكم ااس�تقرار‬ ‫الذي كنت أعيشه ي تلك الفرة‪ ،‬وي‬ ‫النهاي�ة أعتقد أنني اخ�رت القرار‬ ‫الجي�د بتدري�ب فري�ق كب�ر مثل‬ ‫ااتفاق‪.‬‬

‫سنتحدث عن هذا اموضوع‪ ،‬وتمكنا‬ ‫بع�د ذل�ك ي تحقيق نتائ�ج جيدة‪،‬‬ ‫وعموم�ا ً أعتر أن ما حصل ي الكرة‬ ‫اللبناني�ة ي آخر عامن كان معجزة‬ ‫تحققت بتكاتف الجه�ود‪ ،‬ونجحنا‬ ‫ي الوص�ول إى النتائج امأمولة رغم‬ ‫أن ااتح�اد اللبنان�ي ا يملك عديدا ً‬ ‫من امقومات مث�ل اماعب الخاصة‬ ‫بالتدريب وماب�س اعبي امنتخب‪،‬‬ ‫وأتذك�ر خال مباراة للمنتخب أمام‬ ‫نظره العماني أنه قام أحد الاعبن‬ ‫بتبادل فانيلته مع اعب من امنتخب‬ ‫العماني بعد نهاي�ة اللقاء‪ ،‬فغضب‬ ‫أح�د اإداري�ن أن�ه يع�رف أنه ا‬ ‫يوج�د لديهم س�واها‪ ،‬وخ�ال تلك‬

‫ليتني كنت‬ ‫شاعر ًا‬

‫(تصوير‪ :‬عي العبندي)‬

‫بضم أي أجنبي‪ ..‬وتم َن ُ‬ ‫يت عدم التفريط في هذا الاعب‬ ‫أوص ِ‬ ‫لم ِ‬

‫الكرة السعودية تتميز بمواهبها وتراجعها لن يستمر طويا‬ ‫الفرة لم يكن يهمهم الاعب‪ ،‬وكان‬ ‫كل تركيزه�م ع�ى الجه�از الفن�ي‬ ‫فقط‪.‬‬ ‫* م�ا الف�رق ب�ن الك�رة‬ ‫الس�عودية واللبناني�ة بحك�م‬ ‫تجربتك الطويلة ي الدولتن؟‬ ‫ براح�ة ا توج�د مقارن�ة‬‫ب�ن الك�رة الس�عودية واللبنانية‪،‬‬ ‫وي لبن�ان الوض�ع س�ياي أكث�ر‬ ‫مما ه�و رياي‪ ،‬عكس الس�عودية‬ ‫الت�ي ا ينكر أح�د إنجازاتها ومدى‬ ‫م�ا وصل�ت إليه من تط�ور رغم أن‬ ‫مس�تواها تراجع ي الف�رة اأخرة‪،‬‬

‫وه�ذا لن يس�تمر طوي�اً أن الكرة‬ ‫الس�عودية تمل�ك اإمكان�ات م�ن‬ ‫مواهب وماعب ي جميع امناطق‪.‬‬ ‫* وه�ل أن�ت ق�ادر ع�ى‬ ‫صناعة فريق ق�وي ينافس عى‬ ‫البطوات؟‬ ‫ الحديث ع�ن مثل هذه اأمور‬‫صع�ب ج�دا ً ع�ى اأق�ل ي الوق�ت‬ ‫الح�اي‪ ،‬فالفريق ااتفاق�ي لم يقدم‬ ‫مس�تواه امعروف ي آخر موس�م له‬ ‫ي دوري امحرف�ن الس�عودي‪ ،‬كما‬ ‫أن إدارة الن�ادي قام�ت بتغي�رات‬ ‫واس�عة ي الفري�ق بع�د أن أبع�دت‬

‫ع�ددا ً كبرا ً من الاعب�ن‪ ،‬وأعتقد أن‬ ‫ااتف�اق يملك حالي�ا ً فريق�ا ً جديدا ً‬ ‫ومغايرا ً عن اموس�م ام�اي‪ ،‬وكنت‬ ‫أتمنى اس�تمرار الاعب عي الزبيدي‬ ‫أنه اع�ب ممتاز‪ ،‬وأتمنى له التوفيق‬ ‫م�ع اأه�ي‪ ،‬والحقيق�ة أن رئي�س‬ ‫الن�ادي عبدالعزيز ال�دوري يحب‬ ‫اأه�ي لذلك جعل الاعب يرحل إليه‪،‬‬ ‫وه�و أمر جيد طام�ا أن هذا اأمر ي‬ ‫مصلحة النادي‪ ،‬وعى العموم الوضع‬ ‫ااتفاق�ي الح�اي صعب‪ ،‬وس�نبذل‬ ‫كل م�ا ي وس�عنا م�ن أج�ل تقديم‬ ‫مستويات تُري تطلعات ااتفاقين‪.‬‬

‫* وما رأيك ي تفريط اإدارة‬ ‫ي عدد م�ن الاعب�ن الذين كان‬ ‫يمك�ن أن يخدم�وا الفري�ق ي‬ ‫اموسم امقبل؟‬ ‫ ا أعتق�د أن ذل�ك س�ير‬‫الفريق ااتفاق�ي‪ ،‬خاصة أن رئيس‬ ‫الن�ادي عبدالعزيز الدوري يعرف‬ ‫الاعبن أكثر مني‪ ،‬وهو قى معهم‬ ‫أعوام�ا ً عديدة واس�تطاع من خال‬ ‫ذلك أن يقدم نجاحات كبرة‪ ،‬وأدرك‬ ‫جيدا ً أنه لن يعمل شيئا ً خاطئا ً لكي‬ ‫ير بالفريق‪ ،‬وما يقدمه بكل تأكيد‬ ‫ي مصلحة ااتفاق‪ ،‬وي النهاية أؤكد‬ ‫لكم أننا س�نعمل بكل جد واجتهاد‬ ‫من أجل تحقيق النتائج التي تتطلع‬ ‫إليها جماهر ااتفاق‪.‬‬

‫* وم�اذا رحلت عن امنتخب‬ ‫اللبناني رغم نتائجك الجيدة؟‬ ‫ قدم�ت مس�تويات كبرة مع‬‫امنتخ�ب اللبناني ل�م يتوقعها حتى‬ ‫اللبناني�ون أنفس�هم‪ ،‬وحن أرفت‬ ‫عى تدري�ب امنتخ�ب اللبناني كان‬ ‫منهارا ً ولم يحق�ق نتائج تُذكر منذ‬ ‫أكثر م�ن عرات س�نوات‪ ،‬وأتذكر‬ ‫وقتها أن س�كرتر ااتحاد اللبناني‬ ‫ق�ال ي‪« :‬أن�ت معنا ونعت�رك مثل‬ ‫ش�قيقنا‪ ،‬وينبغ�ي أن تع�رف أن‬ ‫ااتح�اد اللبنان�ي ا يمل�ك ام�ادة‬ ‫الكافية التي م�ن اممكن أن نقدمها‬ ‫لك»‪ ،‬وكان ه�ذا الحديث قبل عامن‬ ‫تقريب�اً‪ ،‬وقلت له دعن�ي أعمل اآن‬ ‫وبع�د أن أقدم العمل الذي يرضيني‬

‫* هل أوصيت إدارة ااتفاق‬ ‫بالتعاقد مع اعبن كبار؟‬ ‫أوص اإدارة ااتفاقية‬ ‫ ا‪ ،‬ل�م ِ‬‫بالتعاق�د م�ع أي اعب س�واء كان‬ ‫كب�را ً أو صغ�را ً ي الس�ن‪ ،‬وعندما‬

‫وضع ااتفاق‬ ‫صعب ‪..‬‬ ‫ولن أخذل‬ ‫جماهيره‬

‫تحديت الظروف‬ ‫وحققت‬ ‫المطلوب في‬ ‫لبنان‬

‫عشق الدوسري لأهلي وراء انتقال الزبيدي‬

‫بوكر متحدثا ً للزميل سعيد عيى‬

‫(تصوير‪ :‬عي العبندي)‬

‫حرت لتدري�ب ااتف�اق كان كل‬ ‫يء جاه�زاً‪ ،‬ورئيس الن�ادي كان‬ ‫يع�رف نواق�ص الفري�ق بش�كل‬ ‫واض�ح‪ ،‬وه�م أبعدوا ثاث�ة اعبن‬ ‫وأتوا ببداء عنهم‪.‬‬ ‫* وهل تَعِ د جماهر ااتفاق‬ ‫ببطولة هذا اموسم؟‬ ‫ ا مس�تحيل ي ك�رة الق�دم‪،‬‬‫وي نف�س الوق�ت لي�س هناك يء‬ ‫س�هل‪ ،‬فالكرة تحت�اج إى عمل كبر‬ ‫وجه�د مضاعف وتكات�ف للوصول‬ ‫ي النهاي�ة إى اله�دف امطلوب وهو‬ ‫النج�اح وتحقي�ق البط�وات‪ ،‬وعى‬ ‫س�بيل امثال فريق اأهي دفع مبالغ‬ ‫كب�رة وتعاق�د مع اعب�ن كبار من‬ ‫أج�ل أن يصن�ع فريقا ً قوي�ا ً يحقق‬ ‫البط�وات واإنج�ازات‪ ،‬وي ااتفاق‬ ‫أكث�ر الاعبن ش�باب ويج�ب علينا‬ ‫أن نبني هذا الفري�ق ونصر عليهم‬ ‫حتى يقدموا كل ما لديهم ويكتسبوا‬ ‫الثق�ة والخرة التي س�تعود إيجابا ً‬ ‫عى مسرة الفريق ي مشواره امقبل‪.‬‬ ‫* وأخ�راً‪ ..‬م�ا ه�ي نقاط‬ ‫ضعف ااتفاق التي لفتت نظرك‬ ‫منذ الوهلة اأوى؟‬ ‫ليس�ت هن�اك نق�اط ضع�ف‬ ‫بش�كل واض�ح وري�ح‪ ،‬وكل م�ا‬ ‫ش�اهدته كان�ت أم�ورا ً بس�يطة‬ ‫وأخطاء تكتيكية يقع فيها الاعبون‬ ‫م�ن اممك�ن أن نتجاوزه�ا خ�ال‬ ‫الف�رة امقبل�ة بالتدريب�ات امكثفة‬ ‫والعمل امتواصل‪.‬‬


‫أﺧﻴﺮة‬

‫اﻟﺠﻤﻌﺔ ‪ 17‬رﻣﻀﺎن ‪1434‬ﻫـ‬ ‫‪ 26‬ﻳﻮﻟﻴﻮ ‪2013‬م‬ ‫اﻟﻌﺪد )‪ (600‬اﻟﺴﻨﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬

‫ﺗﺮاﺗﻴﻞ‬

‫وﻣﺎﺗﺖ ﻓﺎﻃﻤﺔ‬ ‫اﺳﻤﺮي وﻓﻖ‬ ‫اﺻﻮل اﻟﻄﺒﻴﺔ!‬

‫ﺣﻘﻮق اŠﻧﺴﺎن‪ :‬ﺟﻬﺎت ﺗﺴﺘﻐﻞ ﺣﻤﻠﺔ »زﻳﺎدة اﻟﺮاﺗﺐ« ﻟﺘﺤﻘﻴﻖ أﻫﺪاﻓﻬﺎ‬ ‫الدمام ‪ -‬سحر أبوشاهني‬ ‫كشف عضو جمعية حقوق اإلنسان الدكتور‬ ‫خالد الفاخري أن بعض الجهات تس�تغل حملة‬

‫املطالب�ة بزيادة الراتب‪ ،‬الت�ي تنطلق هذه األيام‬ ‫عىل وسائل التواصل االجتماعي‪ ،‬لتحقيق أهداف‬ ‫معينة تخدم توجهاتها‪.‬‬ ‫وق�ال إن زي�ادة الراتب لن تك�ون مجدية‪،‬‬

‫إذا كان س�عر الس�لعة س�رتفع م�ا بني ‪%15‬‬ ‫إىل ‪ %20‬بمج�رد اإلع�الن ع�ن الزي�ادة‪ ،‬ما لم‬ ‫تتخ�ذ تداب�ر صارمة لضب�ط األس�عار‪ ،‬ودعم‬ ‫السلع االستهالكية ومحاس�بة التجار املتالعبني‬

‫باألسعار‪ ،‬وتقليل فوائد القروض البنكية‪.‬‬ ‫وكان عدد تغريدات الحملة قد بلغ بحس�ب‬ ‫موق�ع توي�ر قراب�ة امللي�ون ونص�ف امللي�ون‬ ‫تغريدة‪.‬‬

‫ﻣﺤﻤﺪ ﻋﻠﻲ اﻟﺒﺮﻳﺪي‬

‫‪albridi@alsharq.net.sa‬‬

‫‪ ٤٩٠‬أﻟﻒ ﻣﺸﺎﻫﺪة ﻟﺒﻜﺎء أم ﺳﺠﻴﻦ‬

‫ﻛﺎرﻳـﻜـــﺎﺗﻴﺮ‬

‫� أع�رف املس�افة م�ن بللس�مر إىل‬ ‫مستش�فى عس�ر جيداً؛ إنه�ا قطعة من‬ ‫الع�ذاب لألصح�اء فم�ا بالك�م باملرىض؟‬ ‫اآلن أتخي�ل كيف كانت فاطمة األس�مري‬ ‫تقطع هذا الطريق عىل مدى عرشين سنة‬ ‫بجسدها املنهك باألمراض من بللسمر إىل‬ ‫مستشفى عس�ر ومن ثم العودة بعد كل‬ ‫مراجعة؟ منتهى األلم‪.‬‬ ‫� م�وت فاطم�ة األس�مري رحمه�ا الله؛‬ ‫يعني باختصار ش�ديد ومخل أنه ال قيمة‬ ‫لإلنس�ان يف وزارة الصح�ة م�ا ل�م يك�ن‬ ‫مش�فوعا ً باإلعالم أو «الواسطة»! بمعنى‬ ‫آخ�ر ع�ىل كل مري�ض أن يأتي بمراس�ل‬ ‫صحف�ي معه عن�د مراجعة ال�وزارة كي‬ ‫يق�وم بتصوي�ر الس�ادة هن�اك ون�رش‬ ‫ترصيحاته�م املخيب�ة آلمال وط�ن‪ ،‬أو أن‬ ‫يأتي معه «بواسطة» كبرة وسمينة جداً‪.‬‬ ‫� عرشون س�نة واملستش�فيات تعتذر إىل‬ ‫فاطم�ة األس�مري‪ ،‬وبالطبع ف�ال يمكن‬ ‫تربير هذه األعذار الطويلة بقلة امليزانيات‬ ‫أو عدم وجود رسير شاغر لعرشين سنة‪،‬‬ ‫ولكن األصح أنها أعذار عن موت اإلنسانية‬ ‫قبل كل يشء‪ ،‬وعن بؤس البسطاء حينما‬ ‫ال يمتلكون واس�طة‪ ،‬أو مراس�ال صحفيا‬ ‫عايل الذمة نشيطا وتحت الطلب‪.‬‬ ‫� ل�م يكن ذنب فاطمة األس�مري رحمها‬ ‫الل�ه أنها تعرض�ت إىل أكثر م�ن مرض يف‬ ‫نف�س الوق�ت؛ كان ذنبه�ا وذن�ب أه�ايل‬ ‫بللس�مر جميع�ا ً أنه�م يعيش�ون ع�ىل‬ ‫رأس جب�ل بعيد جدا ً ع�ن تطلعات وآمال‬ ‫ومش�اريع وزارة الصح�ة‪ ،‬وربما لم يكن‬ ‫املراس�لون الصحفيون يحفل�ون باملكان‬ ‫طاملا لم يزره مس�ؤول كبر!‬ ‫� لم تكن فاطمة تس�تطيع امليش‪ ،‬ولديها‬ ‫س�كر وضغط وفش�ل كلوي نهائي؛ لكن‬ ‫وزارة الصح�ة أرادت منه�ا املج�يء دون‬ ‫إخ�الء طب�ي؛ فبالل�ه عليك�م يف أي عالم‬ ‫يح�دث ه�ذا وم�ن يص�دق ه�ذا الصلف‬ ‫وغي�اب الضمر؟ س�أقولها للتاريخ‪ :‬لقد‬ ‫مات�ت فاطم�ة األس�مري وف�ق األصول‬ ‫الطبية املتعارف عليها يف وزارة الصحة!!‬

‫الرياض ‪ -‬محمد فضل الله‬ ‫جذب مقطع فيديو ألم محمد‬ ‫األحم�دي‪ ،‬الت�ي س�قطت‬ ‫مغشيا ً عليها عندما رأت ابنها‬ ‫بعد دخوله عليه�ا قادما ً من‬ ‫س�جنه أكثر م�ن ‪490544‬‬ ‫مش�اهدة‪ ،‬وذلك بمنزله�ا يف مدينة‬ ‫الطائ�ف‪ ،‬ما جع�ل الحارضين من‬ ‫حولها‪ ،‬يجهش�ون بالبكاء لتأثرهم‬ ‫باملوقف‪.‬‬ ‫ويظهر خ�الل الفيديو أن األم أم محمد وابنها‬ ‫كانت متفاجئة‪ ،‬ول�م تكن تعلم أن‬ ‫ابنها س�يتناول اإلفطار معها‪ ،‬وعندما رأت�ه أمامها همت‬ ‫باحتضانه ومعانقته‪ ،‬ولم تتمالك نفسها حتى سقطت مغشيا ً عليها‪.‬‬ ‫وحص�ل مقطع الفيديو عىل ‪ 2457‬عالمة إعج�اب مقابل أربعني عالمة عدم‬ ‫إعج�اب‪ ،‬ولم يحصل أي تعليق نتيجة تعطي�ل التعليقات من قبل صاحب القناة‪،‬‬ ‫وملشاهدة الفيديو من خالل الكود التايل‪:‬‬

‫زﺣﺎم ﻣﺮاﺟﻌﻲ ﺟﻮازات اﺣﺴﺎء‬ ‫ﻳﺤﺼﺪ ‪ ٢٠‬أﻟﻒ ﻣﺸﺎﻫﺪة‬ ‫األحساء ‪ -‬عيىس الرباهيم‬ ‫عُ �رض ع�ىل موق�ع‬ ‫التواص�ل االجتماع�ي‬ ‫يوتي�وب مقط�ع فيديو‬ ‫يوض�ح في�ه معان�اة‬ ‫املواطن�ني م�ع إدارة‬ ‫الجوازات‪ ،‬حيث يضطر آالف‬ ‫من املراجع�ني للوقوف أمام‬ ‫البوابة من الصباح الباكر من‬ ‫أجل الحصول عىل رقم‪ ،‬حيث‬ ‫تقوم إدارة الجوازات بتوزيع‬ ‫األرق�ام م�ع بداي�ة ال�دوام‬

‫الرسمي‪ ،‬وبعد افتتاح البوابة‬ ‫يق�وم املراجع�ون بالتزاحم‬ ‫م�ن أج�ل الدخ�ول للمبنى‬ ‫والحص�ول ع�ىل رق�م حتى‬ ‫يتمكن من إنهاء اإلجراءات‪.‬‬ ‫املقط�ع‬ ‫وحظ�ي‬ ‫بمش�اهدة ح�وايل ‪20436‬‬ ‫مش�اهدا ً خ�الل يوم�ني من‬ ‫عرض�ه‪ ،‬وش�هد تعليق�ات‬ ‫كثرة م�ن قبل املش�اهدين‪،‬‬ ‫وطالب البع�ض بإيجاد حل‬ ‫ف�وري ملث�ل ه�ذه املش�كلة‬ ‫وإيج�اد نظام ع�ىل اإلنرنت‬

‫تناقل مغردون صورة ألغنام دخلت إىل داخل أحد املساجد‪ ،‬ولم يستطع أحد إخراجها النشغال الجميع بالصالة‪.‬‬

‫يم ِّك�ن املواط�ن م�ن حج�ز‬ ‫موعد كما ه�و املعمول به يف‬ ‫األحوال املدنية‪ ،‬بينما تأسف‬ ‫البعض من مثل هذه املشاهد‬ ‫التي مازالت موجودة يف ظل‬ ‫تطور التكنولوجيا‪.‬‬

‫ظهران الجنوب ‪ -‬محمد بن حطمان‬

صحيفة الشرق - العدد 600 - نسخة الدمام  

صحيفة الشرق السعودية

Read more
Read more
Similar to
Popular now
Just for you