Issuu on Google+

‫ﺗﻄﺒﻊ ﻓﻲ‬

‫اﻟﺮﻳﺎض‬ ‫ﺟــــــﺪة‬ ‫اﻟﺪﻣــــﺎم‬

‫ارﺑﻌﺎء ‪ 15‬ﺟﻤﺎدى اوﻟﻰ ‪1434‬ﻫـ ‪ 27‬ﻣﺎرس ‪2013‬م اﻟﻌﺪد )‪ (479‬اﻟﺴﻨﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬

‫‪ 32‬ﺻﻔﺤﺔ رﻳﺎﻻن‬

‫‪Wednesday 15 Jumada Al-Awla 1434 27 March 2013 G.Issue No.479 Second Year‬‬

‫»اﻟﺪاﺧﻠﻴﺔ« ﺗﻜﺸﻒ اﻟﻌﻤﻠﻴﺔ ‪ ١٩‬ﻟﻨﻈﺎم ﻃﻬﺮان‪ :‬اﺳﺘﺨﺒﺎرات إﻳﺮان ﺧﻠﻒ اﻟﺘﺠ ﺴﺲ‬ ‫اﻟﺮﻳﺎض ‪ -‬اﻟﴩق‬

‫ٌ‬ ‫ﻧﻔﻂ ُﻣ َﻬ ﱠﺮب‬

‫أوﺿـﺢ ﻣﺪﻳﺮ ﻋﺎم ﺟﻤـﺮك ﻣﻴﻨﺎء اﻤﻠﻚ ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ ﰲ اﻟﺪﻣﺎم ﻋﺜﻤﺎن اﻟﺮﻗﻴﻌﻲ أن ﻣﻮﻇﻔﻲ اﻟﺠﻤـﺎرك ﰲ اﻤﻴﻨﺎء أﺣﺒﻄﻮا ﻣﺤﺎوﻟﺔ ﺗﻬﺮﻳﺐ ﺛﻼﺛﺔ ﻣﻼﻳﻦ‬ ‫و‪ 266‬أﻟﻒ ﻛﻴﻠﻮ ﺟﺮام ﻣﻦ اﻤﺸﺘﻘﺎت اﻟﺒﱰوﻟﻴﺔ اﻤﻤﻨﻮع ﺗﺼﺪﻳﺮﻫﺎ إﱃ ﺧﺎرج اﻤﻤﻠﻜﺔ‪ .‬وأن ﺑﻌﺾ اﻤﻬﺮﺑﻦ ﻟﺠﺄوا إﱃ ﺗﻀﻠﻴﻞ ﻣﻮﻇﻔﻲ اﻟﺠﻤﺎرك ﰲ ﺟﻤﺮك‬ ‫اﻤﻴﻨﺎء ﺑﺎﻟﺪﻣﺎم ﺑﺘﻐﻴﺮ ﻣﺴﻤﻰ اﻟﺒﻀﺎﻋﺔ إﱃ ﻣﺴﻤﻴﺎت ﻣﺨﺘﻠﻔﺔ ﻋﻦ اﻟﺒﻀﺎﺋﻊ اﻤﺼﺪرة‪.‬‬ ‫اﻟﺪﻣﺎم ‪ -‬اﻟﴩق‬

‫ﴏح اﻤﺘﺤـﺪث اﻷﻣﻨـﻲ ﰲ‬ ‫وزارة اﻟﺪاﺧﻠﻴﺔ اﻟﻠﻮاء ﻣﻨﺼﻮر‬ ‫اﻟﱰﻛﻲ‪ ،‬ﺑـﺄن اﻤﻘﺒﻮض ﻋﻠﻴﻬﻢ‬ ‫ﰲ ﻗﻀﻴـﺔ أﻋﻤـﺎل ﺗﺠﺴﺴﻴـﺔ‬ ‫ﻋـﲆ ﺻﻠـﺔ ﻣﺒـﺎﴍة ﺑﺄﺟﻬﺰة‬ ‫اﻻﺳﺘﺨﺒـﺎرات اﻹﻳﺮاﻧﻴﺔ‪ .‬وﻗﺎل اﻟﻠﻮاء‬ ‫اﻟﱰﻛـﻲ‪ ،‬إن اﻟﺘﺤﻘﻴﻘـﺎت اﻷوﻟﻴـﺔ‬ ‫واﻷدﻟـﺔ اﻤﺎدﻳـﺔ اﻟﺘـﻲ ﺗـﻢ ﺟﻤﻌﻬﺎ‪،‬‬ ‫واﻹﻓـﺎدات اﻟﺘﻲ أدﱃ ﺑﻬـﺎ اﻤﺘﻬﻤﻮن‬ ‫ﰲ ﻫـﺬه اﻟﻘﻀﻴـﺔ‪ ،‬أﻓﺼﺤـﺖ ﻋـﻦ‬ ‫ارﺗﺒﺎﻃـﺎت ﻣﺒـﺎﴍة ﻟﻌﻨـﺎﴏ ﻫﺬه‬ ‫اﻟﺨﻠﻴـﺔ ﺑﺄﺟﻬـﺰة اﻻﺳﺘﺨﺒـﺎرات‬ ‫اﻹﻳﺮاﻧﻴﺔ‪.‬‬ ‫وﺗﻌﺘﱪ ﻋﻤﻠﻴﺔ اﻟﺘﺠﺴﺲ ﻫﻲ اﻤﺆاﻣﺮة‬ ‫‪ 19‬ﻟﻠﻨﻈﺎم اﻹﻳﺮاﻧﻲ ﺿﺪ اﻟﺴﻌﻮدﻳﺔ‬ ‫ﺧﻼل ﻋﴩﻳﻦ ﻋﺎﻣﺎً‪.‬‬ ‫)ﺗﻔﺎﺻﻴﻞ ص ‪(3‬‬

‫ﺛﺮﻳﺎ ﻋﺒﻴﺪ ﺗﻜﻤﻞ أوﻟﻮﻳﺎﺗﻬﺎ‪ ..‬أول اﻣﺮأة ﺗﻜ ﱠﺮم ﻓﻲ »اﻟﺠﻨﺎدرﻳﺔ«‬

‫‪28‬‬

‫اﻟﺮﻳﺎض ‪ -‬ﺣﺴﻦ اﻟﺤﺮﺑﻲ‬

‫وزﻳﺮ اﻟﻌﻤﻞ‪ :‬ﺳﺘﺔ‬ ‫أﺳﺎﺑﻴﻊ ﻟﻮﺿﻊ ﺣﺪ أدﻧﻰ‬ ‫ﻟﺮواﺗﺐ اﻟﺴﻌﻮدﻳﻴﻦ‬ ‫ﺗﺒﻮك ‪ -‬ﺻﺎﻟﺢ اﻟﻘﺮﻋﻮﻃﻲ‪ ،‬ﻣﺤﻤﺪ اﻟﺮﺣﻴﻞ‬

‫َﻣ َﻨ َﻌﺎه ﻣﻦ دﺧﻮل اﻟﻤﺴﺘﺸﻔﻰ‪ ..‬ﻓﺄﻃﻠﻖ اﻟﻨﺎر ﻋﻠﻴﻬﻤﺎ‬ ‫اﻟﺪﻣﺎم ‪ -‬ﻋﲇ آل ﻓﺮﺣﺔ‪ ،‬ﺳـﺤﺮ‬ ‫أﺑﻮ ﺷﺎﻫﻦ‬

‫‪23‬‬

‫»اﻟﺴﺎﺣﻞ اﻟﺸﺮﻗﻲ« ﻳﻌﻴﺪ‬ ‫ﻋﻘﺎرب اﻟﺴﺎﻋﺔ إﻟﻰ اﻟﻮراء‬ ‫‪4‬‬ ‫ﻣﺎﺋﺔ ﻋﺎم‬ ‫»اﻟﺘﺮﺑﻴﺔ«‪ :‬إﻧﻬﺎء ﺗﻜﻠﻴﻒ‬ ‫ﺣﺎﻣﻠﻲ اﻟﺸﻬﺎدات ﻏﻴﺮ‬ ‫اﻟﻤﻌﺘﺮف ﺑﻬﺎ‬ ‫‪3‬‬ ‫اﻟﺪﻣﺎم ‪ -‬ﻣﺤﻤﺪ ﺧﻴﺎط‬

‫أﻟﻘـﺖ دورﻳـﺎت اﻷﻣـﻦ ﰲ ﻣﺤﺎﻓﻈﺔ‬ ‫اﻟﺨـﱪ أﻣـﺲ‪ ،‬اﻟﻘﺒﺾ ﻋـﲆ ﻣﻮاﻃﻦ‪،‬‬ ‫أﻃﻠـﻖ اﻟﻨـﺎر ﻋـﲆ اﺛﻨﻦ ﻣـﻦ رﺟﺎل‬ ‫اﻷﻣﻦ اﻟﺨـﺎص ﰲ ﻣﺴﺘﺸﻔـﻰ اﻟﺨﱪ‬ ‫اﻟﺠﺎﻣﻌﻲ‪ ،‬ﺑﻌـﺪ أن ﻣﻨﻌﺎه ﻣﻦ دﺧﻮل‬ ‫اﻤﺴﺘﺸﻔﻰ ﻟﻠﺰﻳﺎرة‪ ،‬وﻗﺪ ﻻذ اﻟﺠﺎﻧﻲ ﺑﺎﻟﻔﺮار‬ ‫ﺑﻌﺪ ذﻟﻚ‪ .‬وأﻛﺪ ﻣﺪﻳﺮ ﴍﻃﺔ اﻤﻨﻄﻘﺔ اﻟﴩﻗﻴﺔ‬

‫اﻟﻠﻮاء ﻏﺮم اﻟﻠـﻪ اﻟﺰﻫﺮاﻧﻲ‪ ،‬ﻟـ»اﻟﴩق«‪ ،‬أن‬ ‫اﻤﺼﺎﺑَـﻦ ﺣﺎﻟﺘﺎﻫﻤـﺎ ﻣﺴﺘﻘﺮﺗـﺎن‪ ،‬وأﻧﻪ ﺗﻢ‬ ‫اﻟﻘﺒﺾ ﻋﲆ اﻟﺠﺎﻧﻲ ﻣﻦ ﻗِ ﺒﻞ دورﻳﺎت اﻷﻣﻦ‪،‬‬ ‫ﺑﻼغ ﻋﻦ‬ ‫اﻟﺘﻲ ﻫﺮﻋﺖ إﱃ اﻤﻮﻗـﻊ ﻓﻮر ﺗﻠﻘﻲ ٍ‬ ‫اﻟﺤـﺎدث‪ ،‬ﻣﺸـﺮا ً إﱃ أﻧﻪ ﺗـﻢ اﻟﺘﺤﻔﻆ ﻋﲆ‬ ‫اﻟﺠﺎﻧﻲ وﻻ ﺗﺰال اﻟﺘﺤﻘﻴﻘﺎت ﺟﺎرﻳﺔ ﻤﻌﺮﻓﺔ‬ ‫دواﻓﻌـﻪ‪ .‬وﻗـﺎل اﻟﻨﺎﻃـﻖ اﻹﻋﻼﻣﻲ ﻟﴩﻃﺔ‬ ‫اﻤﻨﻄﻘـﺔ اﻟﴩﻗﻴـﺔ اﻤﻘﺪم زﻳـﺎد اﻟﺮﻗﻴﻄﻲ‪،‬‬ ‫إﻧﻪ ﰲ ﺗﻤﺎم اﻟﺴﺎﻋـﺔ اﻟﻮاﺣﺪة واﻟﻨﺼﻒ ﻣﻦ‬ ‫ﻇﻬـﺮ أﻣﺲ‪ ،‬ورد ﺑـﻼغ إﱃ ﻏﺮﻓﺔ اﻟﻌﻤﻠﻴﺎت‬

‫ﰲ ﴍﻃـﺔ ﻣﺤﺎﻓﻈﺔ اﻟﺨـﱪ‪ ،‬ﻳﻔﻴﺪ ﺑﺘﻌﺮض‬ ‫اﺛﻨﻦ ﻣﻦ رﺟﺎل اﻟﺤﺮاﺳﺎت اﻤﺪﻧﻴﺔ اﻟﺨﺎﺻﺔ‬ ‫ﰲ أﺣﺪ ﻣﺴﺘﺸﻔﻴﺎت ﻣﺤﺎﻓﻈﺔ اﻟﺨﱪ ﻹﻃﻼق‬ ‫ﻧﺎر ﻣـﻦ ﻗِ ﺒﻞ ﻣﻮاﻃـﻦ أرﺑﻌﻴﻨـﻲ‪ ،‬وإﺻﺎﺑﺔ‬ ‫ٍ‬ ‫أﺣﺪﻫﻤـﺎ ﺑﻄﻠﻘـﺔ ﰲ أﻋﲆ اﻟﺼـﺪر‪ ،‬واﻵﺧﺮ‬ ‫ﺑﻄﻠﻘﺔ ﰲ اﻟﻘﺪم‪ ،‬إﺛﺮ ﻧﻘﺎش ﺣﺎد دار ﺑﻴﻨﻬﻢ‬ ‫ﺑﻌﺪ أن ﻣﻨﻊ اﻟﺤﺎرﺳﺎن اﻤﻮاﻃﻦ ﻣﻦ اﻟﺰﻳﺎرة‬ ‫ﰲ اﻟﻮﻗﺖ ﻏﺮ اﻤﺨﺼﺺ ﻟﻬﺎ‪ ،‬ﻗﺒﻞ أن ﻳُﻄﻠﻖ‬ ‫اﻟﻨﺎر ﻣﻦ ﻣﺴﺪس ﻋﲆ َر ُﺟ َﲇ اﻟﺤﺮاﺳﺔ‪.‬‬ ‫)ﺗﻔﺎﺻﻴﻞ ص ‪(8‬‬

‫»اﻟﺸﻴﻮل« ﻳﻨﻘﺬ ﻋﺮﻳﺴ ًﺎ ﻣﻦ اﻟﺴﻴﻮل‬

‫اﻟﺪﻣﺎم ـ اﻟﴩق‬

‫»ﻋﻴﻦ ﻧﺠﻢ« ﻳﺴﺘﻘﺒﻞ اﻟﻠﻴﻠﺔ‬ ‫زوار ا¦ﺣﺴﺎء ﺑﺮﺋﺔ ﺧﻀﺮاء‬ ‫وﻣﻴﺎه ﻛﺒﺮﻳﺘﻴﺔ‬ ‫‪5‬‬ ‫اﻷﺣﺴﺎء ‪ -‬أﺣﻤﺪ اﻟﻮﺑﺎري‬

‫ا¦ﻣﻴﺮ ﺳﻠﻤﺎن ﻓﻲ ﻛﻠﻤﺔ اﻟﻤﻠﻚ‪ :‬اﻟﻤﺠﺘﻤﻊ اﻟﺪوﻟﻲ‬ ‫ﻟﻢ ﻳﺤﺴﻢ أﻣﺮه ﺣﻴﺎل اﻟﺠﺮاﺋﻢ ﺿﺪ اﻟﺴﻮرﻳﻴﻦ‬

‫»اﻟﺪﻓﺎع اﻤﺪﻧﻲ« ﻳﻌﱪ ﺑﺎﻟﻌﺮﻳﺲ ﻣﺠﺮى ﻟﻠﺴﻴﻮل ﰲ »اﻟﺸﻴﻮل« اﻟﺘﺎﺑﻊ ﻟﻪ‬

‫ﺑﻴﺸﺔ ‪ -‬ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ اﻤﻌﺎوي‬

‫‪11‬‬

‫وﱄ اﻟﻌﻬﺪ ﰲ اﻟﺠﻠﺴﺔ اﻻﻓﺘﺘﺎﺣﻴﺔ ﻤﺆﺗﻤﺮ اﻟﻘﻤﺔ اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ﰲ اﻟﺪوﺣﺔ‬

‫اﻟﺪوﺣﺔ ‪ -‬واس‬

‫‪19‬‬


‫الثانية‬

‫‪2‬‬

‫اأربعاء ‪ 15‬جمادى اأولى ‪1434‬هـ ‪ 27‬مارس ‪2013‬م العدد (‪ )479‬السنة الثانية‬

‫جولة العدسة‬

‫ربيع البهيتة‬

‫الطائف ‪ -‬عناد العتيبي‬ ‫أعاد مهرجان ربيع البهيتة الروح ألعاب الصغار التي اندثرت‬ ‫بتعاقب اأجيال‪ ،‬حيث عادت لعبة «الدنينة» و«العجلة» و«الخطوة»‬ ‫و»القف�ز» م�ن ف�وق الحب�ل إى الواجهة الس�ياحية مج�ددا‪ ،‬كما‬ ‫احتضن�ت قرية امهرجان الذي يقام ي منطق�ة البهيتة ي محافظة‬ ‫الطائ�ف بالتزامن مع إج�ازة الربي�ع ألعاب الفروس�ية‪ ،‬ومهارات‬ ‫الفرس�ان والتي ألهبت حم�اس الزوار ووجدت تفاع�ا كبرا‪ ،‬فيما‬ ‫وجدت اأر امنتجة فرصة لتقديم اأكات الش�عبية القديمة للزوار‬ ‫وكانت امطلب اأول لكثر من زائري امهرجان‪.‬‬

‫فروسية‬

‫طفل يقدم عرضا إحدى األعاب الشعبية‬

‫صغرات يقدمن ألعاب البنات قديما‬

‫حرف شعبية‬

‫استعراضات لرفيع وترقيص الخيل‬

‫فارس يستعرض مهارات تنويم الخيل‬

‫(تصوير‪ :‬عبيد الفريدي)‬

‫تفاعل الصغار كان حارا‬

‫كوميـــك‬

‫حالة الطقس‬

‫كومك أيمن‬ ‫أيمن الغامدي‬

‫كومك أيمن‬

‫تتكون السحب الرعدية اممطرة‬ ‫ع�ى امرتفع�ات الجنوبي�ة‬ ‫الغربي�ة والغربي�ة تش�مل‬ ‫مرتفع�ات (جازان‪ ،‬عس�ر‪ ،‬الباحة‪ ،‬الطائ�ف‪ ،‬مكة امكرمة)‬ ‫تمت�د حتى منطق�ة امدينة امنورة وأجزاء م�ن منطقة حائل‬ ‫والقصيم وحتى الحدود الش�مالية وا يستبعد هطول زخات‬ ‫من الرد عى مرتفعات عس�ر والباح�ة‪ ،‬ويطرأ انخفاض ي‬ ‫درجات الحرارة عى أجزاء من ش�مال امملكة خاصة الغربية‬ ‫منها تصحب بنشاط ي الرياح السطحية‪.‬‬ ‫امدينة‬

‫مكة‬

‫امدينة‬ ‫الرياض‬ ‫الدمام‬ ‫جدة‬ ‫أبها‬ ‫حائل‬ ‫بريدة‬

‫العظمى الصغرى‬

‫‪37‬‬ ‫‪33‬‬ ‫‪28‬‬ ‫‪29‬‬ ‫‪33‬‬ ‫‪22‬‬ ‫‪29‬‬ ‫‪33‬‬

‫‪26‬‬ ‫‪21‬‬ ‫‪15‬‬ ‫‪15‬‬ ‫‪23‬‬ ‫‪13‬‬ ‫‪14‬‬ ‫‪19‬‬

‫تبوك‬

‫‪28‬‬

‫‪13‬‬

‫الباحة ‪24‬‬ ‫عرعر ‪30‬‬ ‫سكاكا ‪31‬‬ ‫جازان ‪34‬‬ ‫نجران ‪32‬‬ ‫الطائف ‪27‬‬ ‫اأحساء ‪31‬‬ ‫حفر الباطن ‪30‬‬

‫‪13‬‬ ‫‪13‬‬ ‫‪15‬‬ ‫‪26‬‬ ‫‪20‬‬ ‫‪14‬‬ ‫‪16‬‬ ‫‪15‬‬


‫اﻟﻘﻴﺎدة ﺗﻮاﺳﻲ رﺋﻴﺲ ﺑﻨﺠﻼدﻳﺶ ﺑﺎﻟﻨﻴﺎﺑﺔ ﻓﻲ وﻓﺎة »ﻇﻞ اﻟﺮﺣﻤﻦ«‬ ‫اﻟﺮﻳﺎض ‪ -‬واس‬ ‫واﺳـﺖ اﻟﻘﻴﺎدة رﺋﻴـﺲ ﺟﻤﻬﻮرﻳﺔ ﺑﻨﺠﻼدﻳﺶ‬ ‫اﻟﺸـﻌﺒﻴﺔ ﺑﺎﻟﻨﻴﺎﺑـﺔ ورﺋﻴـﺲ اﻟﱪﻤـﺎن ﻣﺤﻤـﺪ‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﺤﻤﻴـﺪ ﰲ وﻓـﺎة اﻟﺮﺋﻴﺲ ﻣﺤﻤﺪ ﻇـﻞ اﻟﺮﺣﻤﻦ‬ ‫رﺋﻴـﺲ ﺟﻤﻬﻮرﻳـﺔ ﺑﻨﺠﻼدﻳـﺶ اﻟﺸـﻌﺒﻴﺔ‪ ،‬رﺣﻤـﻪ‬

‫ﺧﺎدم اﻟﺤﺮﻣﻦ اﻟﴩﻳﻔﻦ‬

‫اﻟﻠـﻪ‪ .‬وﻗﺎل ﺧﺎدم اﻟﺤﺮﻣـﻦ اﻟﴩﻳﻔﻦ اﻤﻠﻚ ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ‬ ‫ﺑـﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ آل ﺳـﻌﻮد ﰲ ﺑﺮﻗﻴﺔ ﻋﺰاء وﻣﻮاﺳـﺎة‬ ‫ﺑﻌﺜﻬـﺎ إﱃ رﺋﻴﺲ ﺑﻨﺠﻼدﻳـﺶ ﺑﺎﻟﻨﻴﺎﺑﺔ إﻧﻨﺎ إذ ﻧﺒﻌﺚ‬ ‫ﻟﻔﺨﺎﻣﺘﻜـﻢ وﻟﺸـﻌﺐ ﺑﻨﺠﻼدﻳﺶ اﻟﺸـﻘﻴﻖ وﻷﴎة‬ ‫اﻟﻔﻘﻴﺪ ﺑﺎﻟﻎ اﻟﺘﻌﺎزي‪ ،‬وﺻﺎدق اﻤﻮاﺳﺎة ‪ ،‬ﻟﻨﺴﺄل اﻟﻠﻪ‬ ‫ﺳﺒﺤﺎﻧﻪ وﺗﻌﺎﱃ أن ﻳﺘﻐﻤﺪه ﺑﻮاﺳﻊ رﺣﻤﺘﻪ وﻣﻐﻔﺮﺗﻪ‪،‬‬

‫وﻳﺴﻜﻨﻪ ﻓﺴـﻴﺢ ﺟﻨﺎﺗﻪ‪ ،‬إﻧﻪ ﺳـﻤﻴﻊ ﻣﺠﻴﺐ‪ .‬وﺑﻌﺚ‬ ‫وﱄ اﻟﻌﻬﺪ ﻧﺎﺋﺐ رﺋﻴﺲ ﻣﺠﻠﺲ اﻟﻮزراء وزﻳﺮ اﻟﺪﻓﺎع‬ ‫ﺻﺎﺣﺐ اﻟﺴـﻤﻮ اﻤﻠﻜﻲ اﻷﻣﺮ ﺳﻠﻤﺎن ﺑﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ‬ ‫آل ﺳـﻌﻮد‪ ،‬ﺑﺮﻗﻴﺔ ﻋﺰاء وﻣﻮاﺳﺎة ﻟﺮﺋﻴﺲ ﺟﻤﻬﻮرﻳﺔ‬ ‫ﺑﻨﺠﻼدﻳﺶ اﻟﺸﻌﺒﻴﺔ ﺑﺎﻟﻨﻴﺎﺑﺔ ورﺋﻴﺲ اﻟﱪﻤﺎن ﻣﺤﻤﺪ‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﺤﻤﻴـﺪ ﰲ وﻓـﺎة اﻟﺮﺋﻴﺲ ﻣﺤﻤﺪ ﻇـﻞ اﻟﺮﺣﻤﻦ‬

‫رﺋﻴـﺲ ﺟﻤﻬﻮرﻳـﺔ ﺑﻨﺠﻼدﻳـﺶ اﻟﺸـﻌﺒﻴﺔ‪ ،‬رﺣﻤـﻪ‬ ‫اﻟﻠـﻪ‪ ،‬ﻗﺎل ﻓﻴﻬـﺎ إﻧﻨﻲ إذ أﺑﻌﺚ ﻟﻔﺨﺎﻣﺘﻜﻢ وﻟﺸـﻌﺐ‬ ‫ﺑﻨﺠﻼدﻳﺶ اﻟﺸـﻘﻴﻖ وﻷﴎة اﻟﻔﻘﻴﺪ أﺣـﺮ اﻟﺘﻌﺎزي‬ ‫وﺻﺎدق اﻤﻮاﺳـﺎة ﻷدﻋـﻮ اﻟﻠﻪ ﺳـﺒﺤﺎﻧﻪ وﺗﻌﺎﱃ أن‬ ‫ﻳﺘﻐﻤﺪه ﺑﻮاﺳـﻊ رﺣﻤﺘﻪ ورﺿﻮاﻧﻪ وﻳﺴـﻜﻨﻪ ﻓﺴﻴﺢ‬ ‫ﺟﻨﺎﺗﻪ وإﻧﻪ ﺳﻤﻴﻊ ﻣﺠﻴﺐ‪.‬‬

‫وﱄ اﻟﻌﻬﺪ‬

‫ا رﺑﻌﺎء ‪15‬ﺟﻤﺎدى ا وﻟﻰ ‪1434‬ﻫـ ‪ 27‬ﻣﺎرس ‪2013‬م اﻟﻌﺪد )‪ (479‬اﻟﺴﻨﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬

‫اﻟﺘﺮﺑﻴﺔ‪ :‬إﻧﻬﺎء أي ﺗﺮﺷﻴﺢ أو ﺗﻜﻠﻴﻒ ﻟﺤﺎﻣﻠﻲ اﻟﺸﻬﺎدات ﻏﻴﺮ اﻟﻤﻌﺘﺮف ﺑﻬﺎ‬ ‫اﻟﺪﻣﺎم ـ اﻟﴩق‬ ‫ﺷـﺪّدت وزارة اﻟﱰﺑﻴـﺔ واﻟﺘﻌﻠﻴـﻢ ﻗﺒﻀﺘﻬﺎ ﻋـﲆ ﺣﻤَﻠﺔ‬ ‫اﻟﺸﻬﺎدات ﻏـﺮ اﻤﻌﱰف ﺑﻬﺎ واﻟﺸﻬـﺎدات اﻟﻮﻫﻤﻴﺔ اﻟﻌﺎﻣﻠﻦ‬ ‫ﺗﺤـﺖ ﻣﻈﻠﺘﻬـﺎ‪ ،‬ﺑﺘﻌﻤﻴﻢ أﺻـﺪره اﻟﻮزﻳﺮ اﻷﻣـﺮ ﻓﻴﺼﻞ ﺑﻦ‬

‫ﻧﺎﺋﺐ وزﻳﺮ اﻟﺪﻓﺎع‬ ‫ﻳﺼﻞ إﻟﻰ ﻃﻮﻛﻴﻮ‬

‫ﻋﺒﺪاﻟﻠـﻪ ﺑـﻦ ﻣﺤﻤـﺪ‪ ،‬أﻣـﺲ اﻷول اﻹﺛﻨﻦ‪ .‬وأﻛـﺪ اﻟﻮزﻳﺮ‪ ،‬ﰲ‬ ‫ﺗﻌﻤﻴﻤﻪ‪» ،‬ﻋﺪم ﺗﺬﻳﻴﻞ اﻟﺘﻮﻗﻴﻊ اﻟﺮﺳﻤﻲ ﻷي ﻣﺴﺆول ﺗﺤﺖ أيّ‬ ‫ﻣﺴﻤـﻰ ﻣﺎ ﻟﻢ ﻳﻜﻦ ﻣﻌﱰﻓﺎ ً ﺑﻪ ﻣﻦ ﺟﻬﺔ اﻻﺧﺘﺼﺎص«‪ .‬وﻳﺄﺗﻲ‬ ‫اﻟﺘﻌﻤﻴـﻢ اﻷﺧﺮ ﺑﻌـﺪ ﺗﻌﻤﻴﻤﻦ ﺳﺎﺑﻘـﻦ أﺣﺪﻫﻤﺎ ﰲ ﺟﻤﺎدى‬ ‫اﻷوﱃ ﻋـﺎم ‪ 1431‬واﻵﺧـﺮ ﰲ ﺟﻤـﺎدى اﻵﺧﺮة ﻋـﺎم ‪،1432‬‬

‫وﻛﻼﻫﻤﺎ ﻳُﻠﺰم اﻟﻌﺎﻣﻠﻦ ﰲ اﻟﻮزارة ﺑـ«ﻋﺪم اﻋﺘﻤﺎد اﻟﺸﻬﺎدات‬ ‫اﻟﻌﻠﻤﻴـﺔ اﻟﺘﻲ ﻳﻘﺪﻣﻬﺎ اﻟﻌﺎﻣﻠـﻮن ﰲ اﻟﺠﻬﺎت اﻟﺤﻜﻮﻣﻴﺔ دون‬ ‫اﺑﺘﻌـﺎث«‪ ،‬ﻛﻤﺎ ﻳﺮﻓﺾ »اﻻﺳﺘﻔﺎدة ﻣﻦ اﻷﻟﻘﺎب اﻷﻛﺎدﻳﻤﻴﺔ ﻣﺎ‬ ‫ﻟـﻢ ﺗﻜﻦ اﻟﺠﺎﻣﻌﺔ ﻣﻌﱰﻓﺎ ً ﺑﻬﺎ ﻣﻦ ﻗِ ﺒﻞ وزارة اﻟﺘﻌﻠﻴﻢ اﻟﻌﺎﱄ«‪.‬‬ ‫وﻃﺎﻟﺐ اﻟﻮزﻳﺮ ﺑـ«ﻋﺪم ذﻛﺮ اﻤﺆﻫﻼت ﻏﺮ اﻤﻌﺎدَﻟﺔ ﰲ اﻟﺴﺮة‬

‫اﻟﺬاﺗﻴﺔ اﻤﻘﺪﻣﺔ ﻟﻠﱰﺷﻴﺢ ﰲ اﻤﺸﺎرﻛﺎت اﻟﺪاﺧﻠﻴﺔ أو اﻟﺨﺎرﺟﻴﺔ‬ ‫أو اﻤﻮاﻗﻊ اﻟﻘﻴﺎدﻳـﺔ أو اﻹﴍاﻓﻴﺔ«‪ .‬وﺗﻮﻋﱠ ﺪ اﻟﻮزﻳﺮ ﰲ اﻟﺘﻌﻤﻴﻢ‬ ‫اﻟـﺬي اﻃﻠﻌﺖ »اﻟـﴩق« ﻋﲆ ﻧﺴﺨـﺔ ﻟﻪ »ﻣـﻦ ﻳﺨﺎﻟﻒ ذﻟﻚ‬ ‫ﺳﻴﻜﻮن ﻋُ ﺮﺿﺔ ﻟﻠﻤﺴﺎءﻟـﺔ اﻟﻨﻈﺎﻣﻴﺔ«‪ ،‬ﺑﻤﺎ ﰲ ذﻟﻚ »إﻧﻬﺎء أي‬ ‫ﺗﺮﺷﻴﺢ أو ﺗﻜﻠﻴﻒ ﻣﱰﺗﺐ ﻋﲆ ﻫﺬه اﻤﺆﻫﻼت«‪.‬‬

‫‪national@alsharq.net.sa‬‬

‫‪3‬‬

‫اﻟﺘﺠﺴﺲ ﻋﻠﻰ ﻋﻼﻗﺔ ﻣﺒﺎﺷﺮة ﺑﺎﻻﺳﺘﺨﺒﺎرات اﻳ���اﻧﻴﺔ‬ ‫»اﻟﺪاﺧﻠﻴﺔ«‪ :‬اﻟﻤﺘﻮ ﱢرﻃﻮن ﻓﻲ Ÿ‬ ‫اﻟﺮﻳﺎض ‪ -‬اﻟﴩق‬

‫اﻷﻣﺮ ﺧﺎﻟﺪ ﺑﻦ ﺳﻠﻄﺎن‬ ‫ﻃﻮﻛﻴﻮ ‪ -‬واس‬ ‫وﺻـﻞ ﻧﺎﺋﺐ وزﻳـﺮ اﻟﺪﻓـﺎع‪ ،‬اﻷﻣﺮ ﺧﺎﻟﺪ‬ ‫ﺑـﻦ ﺳﻠﻄـﺎن ﺑـﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳـﺰ‪ ،‬أﻣﺲ إﱃ‬ ‫اﻟﻴﺎﺑـﺎن ﰲ زﻳﺎرة رﺳﻤﻴـﺔ ﺗﺴﺘﻐﺮق ﻋﺪة‬ ‫أﻳﺎم‪ .‬وﻛـﺎن ﰲ اﺳﺘﻘﺒﺎﻟﻪ ﰲ ﻣﻄﺎر ﻫﺎﻧﻴﺪا‬ ‫ﺑﻄﻮﻛﻴﻮ ﺳﻔﺮ ﺧﺎدم اﻟﺤﺮﻣﻦ اﻟﴩﻳﻔﻦ‬ ‫ﻟـﺪى اﻟﻴﺎﺑـﺎن اﻟﺪﻛﺘـﻮر ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳـﺰ‬ ‫ﺗﺮﻛﺴﺘﺎﻧـﻲ‪ ،‬وﻣﺪﻳﺮ اﻤﺮاﺳﻢ ﺑـﻮزارة اﻟﺨﺎرﺟﻴﺔ‬ ‫اﻟﻴﺎﺑﺎﻧﻴﺔ ﻛﻮﺳﻮﰲ‪ ،‬واﻤﻠﺤﻖ اﻟﻌﺴﻜﺮي اﻟﺴﻌﻮدي‬ ‫ﺑﺎﻟﻴﺎﺑﺎن اﻟﻌﻤﻴﺪ اﻟﺮﻛﻦ ﻋﺒﺪاﻟﺮﺣﻤﻦ ﺑﻦ ﺻﻨﻬﺎت‬ ‫اﻟﺤﺮﺑـﻲ‪ ،‬واﻤﻠﺤـﻖ اﻟﻌﺴﻜـﺮي اﻟﻴﺎﺑﺎﻧﻲ وﻛﺒﺎر‬ ‫اﻤﺴﺆوﻟـﻦ ﻣـﻦ اﻟﺤﻜﻮﻣـﺔ اﻟﻴﺎﺑﺎﻧﻴـﺔ‪ ،‬وأﻋﻀﺎء‬ ‫اﻟﺴﻠﻚ اﻟﺪﺑﻠﻮﻣﺎﳼ اﻟﺴﻌﻮدي ﺑﺎﻟﻴﺎﺑﺎن‪.‬‬

‫ﴏح اﻤﺘﺤـﺪث اﻷﻣﻨـﻲ ﰲ وزارة اﻟﺪاﺧﻠﻴـﺔ اﻟﻠـﻮاء‬ ‫ﻣﻨﺼـﻮر اﻟﱰﻛﻲ‪ ،‬ﺑﺄن اﻤﻘﺒﻮض ﻋﻠﻴﻬـﻢ ﻗﺒﻞ أﻳﺎم ﰲ‬ ‫ﻗﻀﻴـﺔ أﻋﻤﺎل ﺗﺠﺴﺴﻴﺔ ﻋﲆ ﺻﻠـﺔ ﻣﺒﺎﴍة ﺑﺄﺟﻬﺰة‬ ‫اﻻﺳﺘﺨﺒـﺎرات اﻹﻳﺮاﻧﻴﺔ‪ .‬وﻗﺎل اﻟﻠﻮاء اﻟﱰﻛﻲ‪ ،‬ﰲ ﺑﻴﺎن‬ ‫ﺑﺜﺘـﻪ أﻣﺲ وﻛﺎﻟﺔ اﻷﻧﺒﺎء اﻟﺴﻌﻮدﻳـﺔ‪ ،‬إن اﻟﺘﺤﻘﻴﻘﺎت‬ ‫اﻷوﻟﻴﺔ واﻷدﻟﺔ اﻤﺎدﻳﺔ اﻟﺘﻲ ﺗﻢ ﺟﻤﻌﻬﺎ‪ ،‬واﻹﻓﺎدات اﻟﺘﻲ‬ ‫أدﱃ ﺑﻬﺎ اﻤﺘﻬﻤﻮن ﰲ ﻫﺬه اﻟﻘﻀﻴﺔ‪ ،‬أﻓﺼﺤﺖ ﻋﻦ ارﺗﺒﺎﻃﺎت‬ ‫ﻣﺒـﺎﴍة ﻟﻌﻨـﺎﴏ ﻫـﺬه اﻟﺨﻠﻴـﺔ ﺑﺄﺟﻬـﺰة اﻻﺳﺘﺨﺒﺎرات‬ ‫اﻹﻳﺮاﻧﻴﺔ‪ ،‬وأن ﻫـﺬه اﻟﻌﻨﺎﴏ دأﺑﺖ ﻋﲆ ﺗﺴﻠﻢ ﻣﺒﺎﻟﻎ ﻣﺎﻟﻴﺔ‬ ‫ﻋـﲆ ﻓﱰات ﻣﻘﺎﺑﻞ ﻣﻌﻠﻮﻣﺎت ووﺛﺎﺋـﻖ ﻋﻦ ﻣﻮاﻗﻊ ﻣﻬﻤﺔ ﰲ‬ ‫ﻋﻤﻠﻴـﺔ ﺗﺠﺴﺲ ﻟﺼﺎﻟﺢ ﺗﻠﻚ اﻷﺟﻬﺰة‪ ،‬وﻻ ﺗﺰال اﻟﺘﺤﻘﻴﻘﺎت‬ ‫ﻣﺴﺘﻤـﺮة ﻣﻊ ﻋﻨﺎﴏ ﻫﺬه اﻟﺨﻠﻴﺔ‪ ،‬وﺳـﻮف ﻳﺘﻢ اﺳﺘﻜﻤﺎل‬ ‫اﻹﺟﺮاءات اﻟﻨﻈﺎﻣﻴﺔ ﺑﺤﻘﻬﻢ‪.‬‬ ‫وﻳﺄﺗـﻲ ﻫـﺬا اﻟﺘﴫﻳـﺢ ﺑﻌﺪ ﺑﻴـﺎن ﴏح ﺑـﻪ اﻟﻠﻮاء‬ ‫اﻟﱰﻛـﻲ‪ ،‬ﺑﺘﺎرﻳﺦ ‪ 7‬ﺟﻤﺎدى اﻷوﱃ ‪1434‬ﻫـ‪ ،‬ﺑﺸﺄن ﺗﻮرط‬ ‫‪ 16‬ﻣﻮاﻃﻨـﺎ ً وﻣﻘﻴﻤَ ﻦ أﺣﺪﻫﻤﺎ إﻳﺮاﻧـﻲ واﻵﺧﺮ ﻟﺒﻨﺎﻧﻲ‪ ،‬ﰲ‬ ‫أﻋﻤـﺎل ﺗﺠﺴﺴﻴـﺔ‪ ،‬واﻟﺘﻮاﺻﻞ ﻣﻊ أﺟﻬـﺰة اﺳﺘﺨﺒﺎرات ﰲ‬ ‫دوﻟﺔ أﺟﻨﺒﻴﺔ‪.‬‬

‫اﻟﻌﻴﺴﻰ‪ :‬ﻣﺴﺎﺣﺔ اﻻﺟﺘﻬﺎد ﻓﻲ اﻟﻘﻀﺎء رﺣﺒﺔ ﺑﻤﺎ ﻻ ﻳﺨﺎﻟﻒ اﻟﻨﺺ اﺳﻼﻣﻲ‬ ‫اﻟﺮﻳﺎض ‪ -‬واس‬ ‫ﻗـﺎل وزﻳـﺮ اﻟﻌـﺪل اﻟﺪﻛﺘـﻮر‬ ‫ﻣﺤﻤﺪ ﺑﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻜﺮﻳﻢ اﻟﻌﻴﴗ‪،‬‬ ‫إن اﻟﻨﻈﺎم اﻟﻘﻀﺎﺋﻲ ﰲ اﻤﻤﻠﻜﺔ‬ ‫ﻗﺎﺋـﻢ ﻋـﲆ اﻟﻌﻤـﻞ ﺑﺄﺣﻜـﺎم‬ ‫اﻟﴩﻳﻌﺔ اﻹﺳﻼﻣﻴﺔ‪ ،‬ﻣﺸﺮا ً إﱃ‬ ‫أن ﻋﻤـﻮم اﻤـﺎدة اﻤﺪﻧﻴـﺔ واﻟﺘﺠﺎرﻳﺔ‬ ‫واﻟﺠﻨﺎﺋﻴﺔ وﻛﺬا ﺑﻌﺾ وﻗﺎﺋﻊ اﻷﺣﻮال‬ ‫اﻟﺸﺨﺼﻴﺔ ﻣﺤﻜﻮﻣﺔ ﺑﻨﺼﻮص ﺗﻤﺜﻞ‬ ‫ﻗﻮاﻋـﺪ ﻋﺎﻣـﺔ ﻟﻬـﺎ‪ ،‬ﻋﲆ ﺣـﻦ ﺗﻈﻞ‬ ‫ﻋﺪﻳﺪ ﻣﻦ اﻟﻮﻗﺎﺋﻊ اﻟﻘﻀﺎﺋﻴﺔ ﻣﺸﻤﻮﻟﺔ‬ ‫ﺑﺎﻤﺴﺎﺣﺔ اﻟﺮﺣﺒﺔ ﻟﻼﺟﺘﻬﺎد اﻟﻘﻀﺎﺋﻲ‬ ‫وﻓﻘـﺎ ﻟﻠﺴﻠﻄـﺔ اﻟﺘﻘﺪﻳﺮﻳـﺔ ﻟﻠﻘﻀﺎء‬ ‫ﻣﴩوﻃـﺔ ﺑﻌـﺪم ﻣﺨﺎﻟﻔـﺔ اﻟﻨـﺺ‬

‫اﻹﺳﻼﻣﻲ وﻻ ﻗﻮاﻋﺪ ﻋﺪاﻟﺘﻪ‪.‬‬ ‫ﺟـﺎء ذﻟﻚ ﻟـﺪى اﺳﺘﻘﺒﺎﻟﻪ أﻣﺲ‬ ‫رﺋﻴـﺲ ﻟﺠﻨﺔ اﻟﺸـﺆون اﻟﺨﺎرﺟﻴﺔ ﰲ‬ ‫ﻣﺠﻠﺲ اﻟﻌﻤﻮم اﻟﱪﻳﻄﺎﻧﻲ رﻳﺘﺸﺎرد‬ ‫ﺟﻴﻔـﺮي ﺟﻤﻴـﺲ أوﺗـﺎواي واﻟﻮﻓﺪ‬ ‫اﻤﺮاﻓـﻖ ﻟـﻪ‪ ،‬اﻟـﺬي ﻳـﺰور اﻤﻤﻠﻜـﺔ‬ ‫ﺣﺎﻟﻴـﺎ ً ﺑﺤﻀﻮر ﻋﺪد ﻣـﻦ اﻤﺴﺆوﻟﻦ‬ ‫ﰲ وزارة اﻟﻌـﺪل ﰲ ﻣﻜﺘﺒﻪ ﺑﺎﻟﻮزارة‪.‬‬ ‫وأﻃﻠﻊ اﻟﻌﻴﴗ اﻟﻮﻓﺪ ﻋﲆ أﻫﻢ ﻣﻌﺎﻟﻢ‬ ‫اﻟﺘﻄﻮﻳـﺮ واﻟﺘﺤﺪﻳـﺚ اﻟﻘﻀﺎﺋـﻲ ﰲ‬ ‫اﻤﻤﻠﻜـﺔ ﻣـﻦ ﺟﻮاﻧﺒـﻪ اﻟﺘﻨﻈﻴﻤﻴـﺔ‪،‬‬ ‫واﻹﺟﺮاﺋﻴـﺔ‪ ،‬واﻟﺘﺪرﻳﺒﻴـﺔ‪ ،‬واﻟﺘﻘﻨﻴﺔ‪،‬‬ ‫وﻧﴩ اﻟﺜﻘﺎﻓﺔ اﻟﻌﺪﻟﻴﺔ‪ ،‬وﺧﻴﺎر اﻟﺒﺪاﺋﻞ‬ ‫اﻟﴩﻋﻴـﺔ ﰲ اﻟﺘﺴﻮﻳـﺔ واﻟﺘﺤﻜﻴـﻢ‪،‬‬ ‫وﺗﻔﻌﻴـﻞ اﻟﱪاﻣـﺞ اﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻴـﺔ ذات‬

‫اﻟﺼﻠﺔ ﺑﺎﻟﺸـﺄن اﻟﻘﻀﺎﺋﻲ ﺑﺎﻟﺘﻌﺎون‬ ‫ﻣﻊ اﻟﺠﻬﺎت اﻤﺨﺘﺼﺔ‪.‬‬ ‫ﻛﻤﺎ ﺗﺤﺪث وزﻳـﺮ اﻟﻌﺪل ﻟﻠﻮﻓﺪ‬ ‫ﻋﻦ ﻣﻮﺿﻮع اﻟﺴﺤﺮ وﻋﻘﻮﺑﺔ اﻹﻋﺪام‬ ‫وﺧﺼﻮﺻﻴـﺔ اﻟﺴﻨـﺪ اﻟﻘﻀﺎﺋﻲ أﻣﺎم‬ ‫اﻟﻘﻀﺎء وﻋﻼﻧﻴﺔ اﻤﺮاﻓﻌﺔ اﻟﻘﻀﺎﺋﻴﺔ‪،‬‬ ‫واﻻﻧﻔﺘـﺎح اﻹﻟﻜﱰوﻧـﻲ ﰲ اﻹﻋـﻼم‬ ‫اﻟﺠﺪﻳـﺪ وأﻫﻤﻴﺔ اﻟﺘﺄﻛـﺪ ﻣﻦ ﺻﺪﻗﻴﺔ‬ ‫أﻃﺮوﺣﺎﺗـﻪ ودﻗﺘﻬﺎ ووﺟـﻮد ﺳﻨﺪﻫﺎ‬ ‫اﻤﺎدي وﻋـﺪم اﻟﺤﻜﻢ ﻋـﲆ ﻣﺤﺘﻮاﻫﺎ‬ ‫ﻣﻦ ﻃﺮف واﺣﺪ‪ ،‬ﻣﺆﻛﺪا ً أن اﻤﻮﻗﻮﻓﻦ‬ ‫ﰲ اﻟﻘﻀﺎﻳﺎ اﻤﺘﻌﻠﻘﺔ ﺑﺎﻹرﻫﺎب واﻷﻣﻦ‬ ‫اﻟﻮﻃﻨـﻲ ﻣﻨﻬﻢ ﻣﻦ ﺣﻮﻛﻢ وﻣﻨﻬﻢ ﻣﻦ‬ ‫ﻻ ﺗـﺰال ﻣﺮاﻓﻌﺘـﻪ اﻟﻘﻀﺎﺋﻴـﺔ ﻗﺎﺋﻤﺔ‬ ‫وﻫﻲ اﻟﺘﻲ ﻳﺠـﺐ أن ﺗﺄﺧﺬ ﺣﻘﻬﺎ وﻻ‬

‫ﺗﺴﺘﻌﺠـﻞ ﻋﺪاﻟﺘﻬﺎ ﻗﺒـﻞ اﺳﺘﻴﻔﺎﺋﻬﺎ‬ ‫ﻣﺘﻄﻠﺒـﺎت ﺿﻤﺎﻧﺎﺗﻬـﺎ‪ ،‬وﻣﻨﻬـﻢ ﻣﻦ‬ ‫أﻓﺮج ﻋﻨﻬـﻢ ﺑﺄواﻣـﺮ ﻗﻀﺎﺋﻴﺔ‪ ،‬وﻣﻦ‬ ‫ﺑﻴﻨﻬـﻢ ﻣـﻦ ﺣﺼﻞ ﻋـﲆ ﺗﻌﻮﻳﻀﺎت‬ ‫ﺑﺄﺣﻜـﺎم ﻗﻀﺎﺋﻴـﺔ‪ ،‬وﻛﻞ ﻫـﺬا ﻳﺆﻛﺪ‬ ‫ﺣﻴـﺎد ﻗﻀـﺎء اﻤﻤﻠﻜـﺔ واﺳﺘـﻮاء‬ ‫اﻷﻃﺮاف أﻣـﺎم ﻋﺪاﻟﺘﻪ‪ .‬وأﻋﺮب اﻟﻮﻓﺪ‬ ‫ﻋـﻦ ﺗﻘﺪﻳـﺮه ﻟﻠﻮزﻳـﺮ اﻟﻌﻴـﴗ ﻋﲆ‬ ‫ﺷـﻔﺎﻓﻴﺔ ﻃﺮﺣﻪ ﺧﻼل اﻟﻠﻘﺎء‪ ،‬ﻣﺜﻤﻨﺎ‬ ‫ﺗﻮﺟـﻪ وزارة اﻟﻌـﺪل ﻧﺤـﻮ اﻟﺒﺪاﺋﻞ‬ ‫اﻟﻘﻀﺎﺋﻴـﺔ ﰲ اﻟﺘﺴﻮﻳـﺔ واﻟﺘﺤﻜﻴـﻢ‬ ‫واﻟﱪاﻣﺞ اﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻴﺔ‪.‬‬ ‫ﺣـﴬ اﻻﺳﺘﻘﺒﺎل ﻣـﻦ اﻟﺠﺎﻧﺐ‬ ‫اﻟﱪﻳﻄﺎﻧـﻲ ﻧﺎﺋـﺐ ﺑﺎﻟﱪﻤـﺎن ﻋـﻦ‬ ‫ﺣﺰب اﻟﺪﻳﻤﻘﺮاﻃﻴـﻦ اﻷﺣﺮار ﻋﻀﻮ‬

‫اﻟﻠﺠﻨﺔ واﻟﱰ ﻣﺪرﻳﺲ ﻛﺎﻣﺒﻞ‪ ،‬وﻧﺎﺋﺐ‬ ‫ﺑﺎﻟﱪﻤـﺎن ﻋـﻦ ﺣﺰب اﻟﻌﻤـﺎل ﻋﻀﻮ‬ ‫اﻟﻠﺠﻨـﺔ آن ﻛﻠﻮﻳﺪ‪ ،‬وﻧﺎﺋـﺐ ﺑﺎﻟﱪﻤﺎن‬ ‫ﻋـﻦ ﺣـﺰب اﻟﻌﻤـﺎل ﻋﻀـﻮ اﻟﻠﺠﻨﺔ‬ ‫اﻟﻨﺎﺋﺐ ﻣﻴﺸﻴﻞ ﺟﻮن ﺟﻮﺑﺲ‪ ،‬وﻧﺎﺋﺐ‬ ‫ﺑﺎﻟﱪﻤـﺎن ﻋـﻦ ﺣﺰب اﻟﻌﻤـﺎل ﻋﻀﻮ‬ ‫اﻟﻠﺠﻨـﺔ اﻟﻨﺎﺋﺐ ﺟﻮن ﺑـﻮل ﺳﺘﺎﻧﲇ‪،‬‬ ‫وﻧﺎﺋﺐ ﺑﺎﻟﱪﻤﺎن ﻋﻦ ﺣﺰب اﻤﺤﺎﻓﻈﻦ‬ ‫ﻋﻀـﻮ اﻟﻠﺠﻨـﺔ اﻟﻨﺎﺋـﺐ رودﻛﺮﻳـﻚ‬ ‫ﺟﻤﻴﺲ ﺳﺘﻴﻮرات‪ ،‬وﺳﻔﺮ ﺑﺮﻳﻄﺎﻧﻴﺎ‬ ‫ﻟﺪى اﻤﻤﻠﻜﺔ ﺳﺮ ﺟﻮن ﺟﻴﻨﻜﻨﺰ‪ ،‬ﻛﻤﺎ‬ ‫ﺣـﴬه اﻟﺴﻜﺮﺗـﺮ اﻟﺜﺎﻧـﻲ ﻟﺴﻔﺎرة‬ ‫ﺧـﺎدم اﻟﺤﺮﻣﻦ اﻟﴩﻳﻔـﻦ ﰲ ﻟﻨﺪن‬ ‫ﺳﻠﻄـﺎن ﺑﻦ ﻓﻬﺪ ﺑـﻦ ﺧﺰﻳﻢ‪ ،‬وأﺣﻤﺪ‬ ‫اﻟﺴﻠﻤﺎن ﻣﻦ ﻣﺠﻠﺲ اﻟﺸﻮرى‪.‬‬

‫أﻣﻦ اﻟﻤﻨﺸﺂت ﱢ‬ ‫ﺗﺪﺷﻦ اﻟﻤﺮﺣﻠﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬ ‫ﻣﻦ ﻣﻨﻈﻮﻣﺎت اﻟﺤﻤﺎﻳﺔ اﻟﻔﻨﻴﺔ‬ ‫ﺟﺪة ‪ -‬ﻣﺤﻤﺪ اﻟﻨﻐﻴﺺ‬ ‫رﻋـﻰ ﻗﺎﺋﺪ ﻗﻮات أﻣﻦ اﻤﻨﺸﺂت اﻟﻠﻮاء اﻟﺮﻛﻦ ﺳﻌﺪ‬ ‫اﻤﺎﺟﺪ‪ ،‬ﻣﺴﺎء أﻣﺲ‪ ،‬ﺣﻔﻞ ﺗﺪﺷـﻦ اﻤﺮﺣﻠﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ ﻣﻦ‬ ‫ﻣﻨﻈﻮﻣـﺎت اﻟﺤﻤﺎﻳـﺔ اﻟﻔﻨﻴـﺔ ﰲ ﻗﻮات أﻣـﻦ اﻤﻨﺸﺂت‪،‬‬ ‫وذﻟﻚ ﰲ ﻣﺮﻛـﺰ ﺗﺪرﻳﺐ اﻟﻘﻮات ﺑﺠﺪة‪ ،‬ﻧﻴﺎﺑﺔ ﻋﻦ وزﻳﺮ‬ ‫اﻟﺪاﺧﻠﻴـﺔ‪ .‬وﻗﺎل اﻟﻠﻮاء اﻤﺎﺟﺪ‪ ،‬إن ﻫـﺬا اﻹﻧﺠﺎز اﻷﻣﻨﻲ‬ ‫اﻟﻨﻮﻋﻲ ﺷـﺎﻫﺪ ﻋﲆ ﻣﺎ ﺗﻮﻟﻴﻪ ﺣﻜﻮﻣـﺔ اﻤﻤﻠﻜﺔ ﻷﺟﻬﺰة‬ ‫اﻷﻣﻦ ﻣﻦ دﻋﻢ وﻋﻨﺎﻳﺔ وﺣﺮص ﻣﺘﻮاﺻﻞ ﻋﲆ ﺗﻮﻓﺮ اﻟﺘﺠﻬﻴﺰات‬ ‫اﻤﺘﻄﻮرة‪ ،‬واﻟﻌﻤﻞ اﻟﺠـﺎد ﰲ ﻧﻔﺲ اﻟﻮﻗﺖ ﻋﲆ إﻋﺪاد اﻟﻜﻮادر‬ ‫اﻤﺆﻫﻠﺔ ﻹدارة وﺗﺸﻐﻴﻞ وﺻﻴﺎﻧﺔ ﺗﻠـﻚ اﻟﺘﺠﻬﻴﺰات واﻤﻌﺪات‪،‬‬ ‫ﻛﻤـﺎ ﻳﺆﻛـﺪ إدراك اﻤﻤﻠﻜﺔ ﻟﺪورﻫـﺎ ﺑﺎﻟﻎ اﻷﻫﻤﻴـﺔ ﰲ ﺣﻤﺎﻳﺔ‬ ‫ﻣﻨﺸﺂﺗﻬـﺎ اﻟﺒﱰوﻟﻴﺔ واﻟﺼﻨﺎﻋﻴﺔ اﻟﺤﻴﻮﻳـﺔ‪ .‬وذﻛﺮ أن اﻤﺮﺣﻠﺔ‬

‫اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ ﻣﻦ ﻣﻨﻈﻮﻣﺎت اﻟﺤﻤﺎﻳﺔ اﻟﻔﻨﻴﺔ ﺗﻤﺜّﻞ ً‬ ‫ﻧﻘﻠﺔ أﻣﻨﻴﺔ ﻧﻮﻋﻴﺔ‬ ‫ﰲ ﻣﺠـﺎل ﻣﻜﺎﻓﺤﺔ ﺟﺮاﺋـﻢ اﻹرﻫﺎب واﻟﺘﺨﺮﻳـﺐ اﻤﻮﺟّ ﻬﺔ إﱃ‬ ‫ﻣﻨﺸـﺂت اﻟﻮﻃﻦ‪ ،‬ﻛﻤﺎ ﺗﻀﺎف إﱃ إﻧﺠﺎزاﺗﻪ اﻟﻜﺮﻳﻤﺔ واﻟﻨﻮﻋﻴﺔ‬ ‫واﻤﺘﻤﻴـﺰة‪ .‬وأﺷـﺎد اﻟﻠﻮاء اﻤﺎﺟﺪ‪ ،‬ﺑﺎﻟﺪﻋﻢ اﻟـﻼ ﻣﺤﺪود‪ ،‬اﻟﺬي‬ ‫ﺗﻠﻘـﺎه ﻗﻮات أﻣﻦ اﻤﻨﺸﺂت ﻣﻦ ﻟﺪن ﺧﺎدم اﻟﺤﺮﻣﻦ اﻟﴩﻳﻔﻦ‬ ‫اﻤﻠﻚ ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ ﺑﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ‪ ،‬وﺳﻤﻮ وﱄ ﻋﻬﺪه اﻷﻣﻦ‪ ،‬وﺳﻤﻮ‬ ‫اﻟﻨﺎﺋـﺐ اﻟﺜﺎﻧﻲ‪ .‬ﺑﻌﺪﻫﺎ ﺗﺎﺑﻊ اﻟﻠﻮاء اﻤﺎﺟﺪ‪ ،‬ﴍﺣﺎ ﻣﻔﺼﻼ ﻋﻦ‬ ‫ﻣﺠﻤﻮﻋﺔ اﻓﱰاﺿﻴﺔ ﻣـﻦ اﻹرﻫﺎﺑﻴﻦ‪ ،‬ﻳﺨﻄﻄﻮن ﻟﻠﻘﻴﺎم ﺑﻌﻤﻞ‬ ‫ﺗﺨﺮﻳﺒـﻲ ﰲ إﺣﺪى اﻤﻨﺸﺂت اﻟﺤﻴﻮﻳﺔ‪ ،‬وﺷـﺎﻫﺪ ﺑﻌﺪﻫﺎ ﻋﺮﺿﺎ‬ ‫ﺣﻴﺎ ﻟﻔﺮﺿﻴﺔ ﻋﻦ ﻫﺠﻮم ﺷـﺎﺣﻨﺔ ﻣﺤﻤﻠﺔ ﺑﺎﻟﻮﻗﻮد ﻋﲆ ﻣﻨﺸﺄة‬ ‫ﺣﻴﻮﻳﺔ‪ ،‬وﻛﻴﻔﻴﺔ اﻟﺘﺼﺪي ﻟﻬـﺎ ﺑﺎﺳﺘﺨﺪام اﻷﻓﺮاد وﺑﻤﺴﺎﻋﺪة‬ ‫ﺣﺮﻳﻖ‬ ‫اﻟﺮوﺑﻮت اﻤﺨﺘـﺺ ﺑﺎﻟﺤﻤﺎﻳﺔ اﻟﻔﻨﻴﺔ‪ ،‬وﻛﻴﻔﻴـﺔ إﺧﻤﺎد‬ ‫ٍ‬ ‫واﻟﻘﺒﺾ ﻋﲆ اﻹرﻫﺎﺑﻴﻦ‪.‬‬


‫ﻣﺴﻴﺮة‬ ‫ﻟﻠﺴﻴﺎرات‬ ‫اﻟﻜﻼﺳﻴﻜﻴﺔ‬ ‫ﺗﻄﻮف‬ ‫»ﻋﻨﻴﺰة«‬

‫ﻋﻨﻴﺰة ‪ -‬ﻧﺎﴏ اﻟﺼﻘﻮر‬ ‫ﻃﺎﻓـﺖ ﻣﺠﻤﻮﻋﺔ ﻣـﻦ ﻣﺤﺒﻲ اﻟﺴـﻴﺎرات‬ ‫اﻟﻜﻼﺳﻴﻜﻴﺔ ﺷﻮارع ﻋﻨﻴﺰة أﻣﺲ ﰲ ﻣﺴﺮة‬ ‫ﺑﺴـﻴﺎراﺗﻬﻢ ﺿﻤـﻦ ﻓﻌﺎﻟﻴـﺎت ﻣﻬﺮﺟـﺎن‬ ‫اﻤﺴﻮﻛﻒ اﻟﺸـﻌﺒﻲ‪ ،‬اﻧﻄﻼﻗﺎ ً ﻣﻦ ﺿﺎﺣﻴﺔ‬ ‫اﻤﻠـﺰ اﻟﺘﻲ ﺗﻘـﺎم ﺑﻬﺎ ﻓﻌﺎﻟﻴﺎت اﻟﺴـﻴﺎرات‬ ‫اﻟﻜﻼﺳـﻴﻜﻴﺔ واﻟﻄﺮان اﻟﴩاﻋﻲ ورﻛﻮب اﻟﺨﻴﻞ‪،‬‬ ‫ﻋـﲆ اﻟﻄﺮﻳﻖ اﻟﺬي ﻳﺮﺑﻂ ﺑـﻦ ﻣﺤﺎﻓﻈﺘﻲ ﻋﻨﻴﺰة‬ ‫واﻤﺬﻧﺐ‪ .‬وﻣﺮت اﻤﺴﺮة ﺑﺴﻮق اﻤﺴﻮﻛﻒ وﻣﻦ ﺛﻢ‬

‫ﻣﺘﻨﺰﻫﺎت اﻟﺤﺎﺟﺐ واﻟﻐﻀـﺎ وﻋﺪﻳﺪ ﻣﻦ اﻷﻣﺎﻛﻦ‬ ‫ﰲ ﻋﻨﻴﺰة‪ .‬وﻟﻔﺘﺖ اﻤﺴﺮة أﻧﻈﺎر اﻤﺘﻨﺰﻫﻦ اﻟﺬﻳﻦ‬ ‫اﺳـﺘﻐﻠﻮا ﻓﱰات وﻗﻮف اﻟﺴﻴﺎرات ﻟﻠﺤﺼﻮل ﻋﲆ‬ ‫ﺻـﻮر ﺗﺬﻛﺎرﻳﺔ ﻣﻌﻬـﺎ‪ .‬ﻛﻤﺎ ﺷـﺎرك ﺑﻌﻀﻬﻢ ﰲ‬ ‫رﻛﻮب اﻟﻄﺮان اﻟﴩاﻋﻲ ورﻛﻮب اﻟﺨﻴﻞ‪.‬‬ ‫وﻗـﺎل ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳـﺰ اﻟﻌﻠـﻮش ﺣـﴬت‬ ‫ﻟﻠﻤﺸﺎﻫﺪة واﻻﺳﺘﻤﺘﺎع ﺑﺎﻤﻬﺮﺟﺎن ﺧﺼﻮﺻﺎ ً وأﻧﻪ‬ ‫ﻳﻘﺎم ﰲ أﺟﻮاء ﺧﻼﺑﺔ وﻗﺪ ﻟﻔﺘﺖ اﻧﺘﺒﺎﻫﻲ ﻣﺴـﺮة‬ ‫اﻟﺴـﻴﺎرات اﻟﻜﻼﺳﻴﻜﻴﺔ ﻤﺎ ﻟﻬﺎ ﻣﻦ أﺷﻜﺎل راﺋﻌﺔ‪،‬‬ ‫أﻣـﺎ اﻟﻄـﺮان اﻟﴩاﻋﻲ ﻓﻠـﻦ أﺟـﺎزف ﺑﺮﻛﻮﺑﻪ‪.‬‬

‫وﻋـﻦ اﻟﺨﻴﻞ ﻗـﺎل اﻟﻌﻠـﻮش أﻧﺎ ﺧﻴﺎل وأﺷـﺎرك‬ ‫ﰲ ﻣﺴـﺎﺑﻘﺎت ﻟﻠﻔﺮوﺳـﻴﺔ وأﻋﺸـﻖ اﻟﺨﻴﻞ وﻟﻜﻦ‬ ‫رﻛﻮﺑـﻲ ﻳﻜﻮن ﻋـﲆ أﺣﺼﻨﺔ ﺧﺎﺻـﺔ وﰲ أﻣﺎﻛﻦ‬ ‫ﻣﻔﺘﻮﺣـﺔ وﻏـﺮ ﻣﻜﺘﻈﺔ ﺑﺎﻟﻨﺎس ﺣﺘـﻰ ﻻ ﻳﺜﺮوا‬ ‫اﻟﺤﺼـﺎن وﻟﻜـﻲ أﺳـﺘﻄﻴﻊ اﻟﺘﻤﺘـﻊ ﺑﺎﻟﺮﻛﻮب‪.‬‬ ‫أﻣﺎ ﻓﻬـﺪ اﻤﻄﺮي ﻓﻘﺎل إن أﻛﺜﺮ ﻣﺎ ﻳﺸـﺪﻧﻲ ﻫﻮ‬ ‫اﻟﻄـﺮان اﻟﴩاﻋـﻲ وأرﻏـﺐ ﰲ اﻟﻄـﺮان وﻟﻜﻦ‬ ‫اﻟﻮاﻟـﺪ ﻳﻤﻨﻌﻨﻲ ﻣـﻦ اﻟﺮﻛﻮب ﻛﻤﺎ أن اﻟﺴـﻴﺎرات‬ ‫اﻟﻜﻼﺳـﻴﻜﻴﺔ ﻟﻬـﺎ روﻧـﻖ ﺧـﺎص وﺧﺼﻮﺻﺎ ً ﰲ‬ ‫اﻷﻣﺎﻛﻦ اﻟﱪﻳﺔ‪.‬‬

‫‪4‬‬

‫ﻣﺤﻠﻴﺎت‬

‫اﻟﺴﻴﺎرات اﻟﻜﻼﺳﻴﻜﻴﺔ ﺗﻄﻮف ﺑﻦ ﻋﻨﻴﺰة واﻤﺬﻧﺐ‪ ..‬وﰲ اﻹﻃﺎر ﻃﻔﻠﺔ ﺗﻠﺒﺲ ﺧﻮذة ﰲ إﺣﺪى اﻟﻄﻴﺎرات اﻟﴩاﻋﻴﺔ )ﺗﺼﻮﻳﺮ‪ :‬ﻳﻮﺳﻒ اﻟﺨﻠﻴﻔﻲ(‬ ‫ا رﺑﻌﺎء ‪15‬ﺟﻤﺎدى ا وﻟﻰ ‪1434‬ﻫـ ‪ 27‬ﻣﺎرس ‪2013‬م اﻟﻌﺪد )‪ (479‬اﻟﺴﻨﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬

‫»اﻟﺴﺎﺣﻞ اﻟﺸﺮﻗﻲ« ﻳﻌﻴﺪ ﻋﻘﺎرب اﻟﺴﺎﻋﺔ ﻟﻠﻮراء ﻣﺎﺋﺔ ﻋﺎم‬ ‫اﻟﺪﻣﺎم ‪ -‬ﻣﺤﻤﺪ ﺧﻴﺎط‬ ‫اﺧﺘﴫت ﺟﻠﺴﺎت اﻟﱰاث ﺑﻤﻬﺮﺟﺎن‬ ‫اﻟﺴـﺎﺣﻞ اﻟﴩﻗـﻲ ﰲ اﻟﻮاﺟﻬـﺔ‬ ‫اﻟﺒﺤﺮﻳـﺔ ﺑﺎﻟﺪﻣﺎم‪ ،‬ﺳـﻨﻮات ﻃﻮﻳﻠﺔ‬ ‫ﻣـﻦ اﻟﺰﻣﻦ ﺑﺈﻋـﺎدة إﺣﻴـﺎء اﻟﺪﻣﺎم‬ ‫وﺗﺎروت ودارﻳـﻦ اﻟﻘﺪﻳﻤﺔ وﻣﻈﺎﻫﺮ‬ ‫ﺣﻴﺎة اﻟﻨـﺎس ﻓﻴﻬﺎ إﱃ ﻣﺎ ﻗﺒـﻞ ﻣﺎﺋﺔ ﻋﺎم‪،‬‬ ‫وإﺗﺎﺣﺔ اﻟﻔﺮﺻﺔ ﻟﻸﺑﻨﺎء ﻟﻠﺘﻌﺮف ﻋﻦ ﻗﺮب‬ ‫ﻋﲆ ﺣﻴـﺎة اﻵﺑﺎء واﻷﺟـﺪاد ﰲ اﻤﺎﴈ ﻗﺒﻞ‬ ‫ﻇﻬﻮر اﻟﻨﻔﻂ‪ ،‬ﺳـﻮاء ﰲ اﻤﻌﻴﺸﺔ أو اﻟﺒﻴﻊ‬ ‫واﻟﴩاء‪.‬‬ ‫وﻋﺎﻳـﺶ اﻟﺰوار ﻣﻦ ﺧـﻼل ﻓﻌﺎﻟﻴﺎت‬ ‫اﻤﻬﺮﺟـﺎن ﻧﺴـﺨﺔ ﻃﺒـﻖ اﻷﺻـﻞ ﻣـﻦ‬ ‫أﺷـﻬﺮ اﻟﺤﺎرات آﻧﺬاك‪ ،‬ﺑﻤـﺎ ﻓﻴﻬﺎ اﻤﺮﻛﺎز‬ ‫واﻟﺠﻠﺴﺎت اﻟﻘﺪﻳﻤﺔ‪ ،‬واﻟﺒﻴﻮت ذات اﻷﺑﻮاب‬ ‫واﻟﻨﻮاﻓـﺬ اﻟﺨﺸـﺒﻴﺔ واﻟﻔﻮاﻧﻴـﺲ اﻤﻌﻠﻘﺔ‬ ‫ﻋﲆ ﺟﺪراﻧﻬﺎ‪ ،‬واﻷزﻗﺔ اﻟﺤﺎﻓﻠﺔ ﺑﺎﻷﺳـﻮاق‬ ‫واﻟﺪﻛﺎﻛـﻦ‪ ،‬اﻟﺘﻲ ﺗﺒﻴﻊ ﻟﻠﻤﺎرة أﺻﻨﺎﻓﺎ ً ﻣﻦ‬ ‫اﻷﻛﻼت اﻟﺸﻌﺒﻴﺔ واﻟﺰﺧﺎرف واﻤﻨﺴﻮﺟﺎت‬ ‫وأﻋﻤﺎل اﻟﺨﺰف واﻤﻼﺑﺲ اﻟﺸـﻌﺒﻴﺔ‪ ،‬وإذا‬ ‫أﺣﺲ اﻟﺰاﺋﺮ ﺑﺎﻟﺘﻌﺐ وﻳﺮﻳﺪ أﺧﺬ ﻗﺴﻂ ﻣﻦ‬ ‫اﻟﺮاﺣﺔ ﻓﻬﻨﺎك ﻣﻘﺎﻋﺪ ﻣﻦ اﻟﺨﺸﺐ ﻟﻴﺠﻠﺲ‬ ‫ﻋﻠﻴﻬـﺎ وﻳﺘﺬﻛﺮ ﻧﺴـﻤﺎت اﻟﺰﻣـﻦ اﻟﺠﻤﻴﻞ‪،‬‬ ‫ﻣﻦ ﺧﻼل ﻣﺄﻛﻮﻻت وﻣﴩوﺑـﺎت ﻛﺎﻟﺒﻠﻴﻠﺔ‬ ‫واﻟﺘﻮت واﻟﻘﻬﻮة واﻟﺸﺎي‪.‬‬ ‫وﻧﺴﺞ اﻤﻬﺮﺟﺎن ﻟﻮﺣﺎت ﻣﻦ اﻤﻮروث‬ ‫اﻟﱰاﺛﻲ اﻟﴩﻗﺎوي ﺳﺒﻴﻼً ﻟﺘﺠﺴﻴﺪ ﻣﻼﻣﺢ‬ ‫ﺗﻠـﻚ اﻟﺤﻘﺒـﺔ اﻟﺰﻣﻨﻴﺔ اﻟﺘﻲ ﺳـﺒﻘﺖ زﻣﻦ‬ ‫اﻟﻨﻔـﻂ‪ ،‬واﻛﺘﻤﻞ اﻤﺸـﻬﺪ اﻟﱰاﺛـﻲ اﻟﻘﺪﻳﻢ‬

‫ﺳﻴﺪات أﺟﻨﺒﻴﺎت ﺷﺎرﻛﻦ ﰲ اﻤﻬﺮﺟﺎن‪ ..‬وﰲ اﻹﻃﺎر ﺳﻴﺎرة ﻛﻼﺳﻴﻜﻴﺔ ﰲ اﻤﻬﺮﺟﺎن‬ ‫ﺑﻌﺮض ﺳـﻴﺎرات ﻳﺰﻳﺪ ﻋﻤﺮﻫـﺎ ﻋﲆ اﻤﺎﺋﺔ‬ ‫ﻋـﺎم ﺗﻤﺜـﻞ ﻣﻮدﻳـﻼت ﻣﻦ ﻋـﺎم ‪1930-‬‬ ‫‪1982‬م أﻋﻴـﺪت ﺻﻴﺎﻧﺘﻬـﺎ ﻟﺘﻘﺪم ﺑﻨﻜﻬﺔ‬ ‫ﻣﺨﺘﻠﻔـﺔ‪ .‬وﺟـﺬب اﻤﻬﺮﺟـﺎن ﻋـﺪدا ً ﻣﻦ‬ ‫اﻟﻮﻓﻮد اﻟﻘﺎدﻣﺔ ﻣـﻦ اﻟﻮﻻﻳﺎت اﻤﺘﺤﺪة ﻣﻦ‬ ‫ﻣﻬﻨـﺪﳼ ﻃـﺮان ﺑﺮﻓﻘـﺔ أﺻﺪﻗـﺎء ﻟﻬﻢ‪.‬‬ ‫وأﺑﺪى اﻤﻬﻨﺪس »ﺳﺘﻴﻒ ﻓﻴﺜﺲ« ﻣﻦ وﻻﻳﺔ‬ ‫ﻓﻠﻮرﻳﺪا إﻋﺠﺎﺑﻪ ﺑﺎﻤﻬﺮﺟﺎن ﻣﺒﻴﻨﺎ ً أﻧﻪ داﺋﻢ‬ ‫اﻟﱰدد ﻋﲆ اﻤﻤﻠﻜﺔ ﻟﻄﺒﻴﻌﺔ ﻋﻤﻠﻪ ﰲ ﻣﺠﺎل‬ ‫اﻟﻄـﺮان‪ .‬وﻗـﺎل اﻤﻬﻨـﺪس »ﺑـﻮب«‪ ،‬ﻣﻦ‬ ‫وﻻﻳﺔ ﻛﻨﺘﺎﻛـﻲ‪ ،‬ﺟﻤﻴﻞ أن ﺗﻘـﺎم ﻓﻌﺎﻟﻴﺎت‬

‫ﺑﻬﺬا اﻤﺴـﺘﻮى‪ ،‬ﺣﻴﺚ ﻣﺰﺟـﺖ ﺑﻦ اﻤﺘﻌﺔ‬ ‫واﻟﺠﺎذﺑﻴﺔ‪ ،‬ﺧﺎﺻﺔ ﻣـﺎ ﺗﻀﻤﻨﻪ اﻤﻬﺮﺟﺎن‬ ‫ﻣﻦ أﻫﺎزﻳﺞ ﺷﻌﺒﻴﺔ ﺗﺠﺴﺪ ﺗﺮاث اﻤﻨﻄﻘﺔ‪،‬‬ ‫واﺳﺘﺤﺴـﻦ اﻫﺘﻤﺎم اﻤﻬﺮﺟـﺎن ﺑﺎﻟﺤﺮف‬ ‫اﻟﻴﺪوﻳـﺔ واﻟﺼﻨﺎﻋـﺎت اﻟﻘﺪﻳﻤـﺔ واﻟﺘـﻲ‬ ‫ﺗﻌﺮﻓﻨﺎ ﻋﻠﻴﻬﺎ ﻧﺤﻦ ﻛﺰوار ﻟﻠﻤﻬﺮﺟﺎن‪.‬‬ ‫ﻣﻦ ﺟﻬﺘـﻪ‪ّ ،‬‬ ‫ﺑﻦ اﻤـﴩف اﻟﻌﺎم ﻋﲆ‬ ‫اﻤﻬﺮﺟـﺎن ﻣﺎﻧـﻊ اﻤﺎﻧـﻊ‪ ،‬أن اﻟﻬـﺪف ﻣﻦ‬ ‫اﻤﻘﻬﻰ اﻟﱰاﺛﻲ إﻋﻄﺎء اﻧﻄﺒﺎع إﻳﺠﺎﺑﻲ ﻋﻦ‬ ‫اﻤـﻮروث اﻟﻘﺪﻳـﻢ ﰲ اﻤﻨﻄﻘﺔ وﻋـﻦ أﺣﻴﺎء‬ ‫اﻟﴩﻗﻴﺔ اﻟﻘﺪﻳﻤﺔ ﻹﻳﺼﺎل اﻟﻘﺪﻳﻢ ﺑﺎﻟﺤﺪﻳﺚ‬

‫ﺑﻦ اﻵﺑﺎء واﻷﺑﻨﺎء‪ .‬وأﺷـﺎر إﱃ أﻧﻪ ﺗﻢ ﺟﻤﻊ‬ ‫ﻋـﺪد ﻛﺒـﺮ ﻣـﻦ اﻤﻘﺘﻨﻴـﺎت اﻟﻘﺪﻳﻤﺔ‪ ،‬ﻣﻦ‬ ‫ﺧﻼل اﻟﻌﻤﻞ ﻣﻊ ﻓﻨﺎﻧﻦ ﻣﺨﺘﺼﻦ ﻹﻋﻄﺎء‬ ‫اﻟﺠﻤﻬﻮر ﻧﺒـﺬة ﺟﻤﻴﻠﺔ ﻋﻦ اﻤﺎﴈ اﻟﻘﺪﻳﻢ‬ ‫ﺑﺒﻴﻮﺗﻪ وأزﻗﺘﻪ وﺣﻠﻮﻳﺎﺗﻪ وأﻟﻌﺎﺑﻪ ﰲ اﻟﺒﻴﺖ‬ ‫اﻟﴩﻗﺎوي‪ .‬وﺑﻦ اﻤﺎﻧﻊ أن ﺗﻌﻠﻴﻢ اﻟﺼﻐﺎر‬ ‫ﰲ »اﻟ ُﻜﺘّـﺎب« ﻳُﻌـﺪ ﻣـﻦ اﻟﻔﻌﺎﻟﻴـﺎت اﻟﺘﻲ‬ ‫اﺟﺘﺬﺑﺖ ﻋﺪدا ً ﻛﺒﺮا ً ﻣﻦ اﻟﺰاﺋﺮﻳﻦ‪ ،‬ﻻﻓﺘﺎ ً إﱃ‬ ‫أﻧﻬﻢ وﻓﺮوا اﻤﻌﻠﻢ »ﺳـﺎﻟﻢ« ﻳﺪرس ﻟﻠﻄﻠﺒﺔ‬ ‫اﻟﺼﻐـﺎر ﻋـﲆ ﻏـﺮار اﻟﻄﺮﻳﻘـﺔ اﻟﺒﺪاﺋﻴﺔ‬ ‫اﻟﻘﺪﻳﻤﺔ ﰲ ﺣﻔﻆ اﻟﻘﺮآن‪.‬‬

‫وﰲ اﻟﺴﻴﺎق ﻧﻔﺴﻪ‪ ،‬أﻛﺪ رﺋﻴﺲ اﻟﻠﺠﻨﺔ‬ ‫اﻟﺘﻨﻔﻴﺬﻳـﺔ ﻤﺠﻠـﺲ اﻟﺘﻨﻤﻴـﺔ اﻟﺴـﻴﺎﺣﻴﺔ‬ ‫ﺑﺎﻤﻨﻄﻘـﺔ اﻟﴩﻗﻴـﺔ اﻟﺪﻛﺘـﻮر ﺳـﻠﻄﺎن‬ ‫اﻟﺴـﺒﻴﻌﻲ‪ ،‬أن ﻫﻨـﺎك ﺗﻮﺟﻬـﺎ ً ﻟﺘﻤﺪﻳـﺪ‬ ‫اﻟﻔﻌﺎﻟﻴـﺎت ﺧﻼل أﻳﺎم اﻟﻌﻄـﻞ واﻟﺼﻴﻒ‬ ‫اﻤﻘﺒـﻞ‪ ،‬وﻋـﺪ ذﻟﻚ ﻣـﻦ اﻷوﻟﻮﻳـﺎت اﻟﺘﻲ‬ ‫ﺳﻴﺪرﺳـﻬﺎ اﻤﺠﻠـﺲ ﻣﻊ اﻟـﴩﻛﺎء ﺧﻼل‬ ‫اﻻﺟﺘﻤﺎﻋـﺎت اﻤﻘﺒﻠﺔ‪ّ .‬‬ ‫وﺑﻦ أن اﻹﺣﺼﺎءات‬ ‫اﻟﺘﻲ ﻳﻘﺪﻣﻬﺎ ﻓﺮع اﻟﻬﻴﺌﺔ ﺗﺘﺠﺎوز ‪ 40‬أﻟﻒ‬ ‫زاﺋـﺮ ﻳﻮﻣﻴـﺎً‪ ،‬إﻻ أن اﻹﺣﺼـﺎءات اﻟﺪﻗﻴﻘﺔ‬ ‫ﺳـﺘﻘﺪم ﻣﻦ ﻣﺮﻛﺰ اﻹﺣﺼـﺎءات ﰲ اﻟﻬﻴﺌﺔ‬

‫ﺳﻴﺪة ﺗﺨﻴﻂ اﻤﻼﺑﺲ اﻟﺸﻌﺒﻴﺔ اﻟﻘﺪﻳﻤﺔ )ﺗﺼﻮﻳﺮ‪ :‬ﺣﻤﺪ اﻤﻬﻨﺎ(‬ ‫اﻟﻌﺎﻣـﺔ ﻟﻠﺴـﻴﺎﺣﺔ واﻵﺛﺎر »ﻣـﺎس«‪ .‬وﻋﻦ‬ ‫ﺑﻨـﺎء »اﻤﺎرﻳﻨـﺎ« ﻋﲆ اﻟﺴـﻮاﺣﻞ ﰲ اﻟﺪﻣﺎم‬ ‫واﻟﺨـﱪ أوﺿﺢ أﻧﻬـﺎ ﺗﺤﺖ اﻟﺪراﺳـﺔ ﻣﻊ‬ ‫اﻟـﴩﻛﺎء ﻣﺸـﺮا ً إﱃ أن اﻟﺠﻬـﺎت ذات‬ ‫اﻟﻌﻼﻗﺔ ﺗﺪرس إﻳﺠﺎد آﻟﻴﺔ ﻟﻠﻤﺤﺎﻓﻈﺔ ﻋﲆ‬

‫اﻟﺴﻔﻦ اﻟﻘﺪﻳﻤﺔ وإﻋﺎدة إﺣﻴﺎﺋﻬﺎ وﺳﺘﻘﺪم‬ ‫ﻷﻣـﺮ اﻤﻨﻄﻘـﺔ رﺋﻴـﺲ ﻣﺠﻠـﺲ اﻟﺘﻨﻤﻴﺔ‬ ‫اﻟﺴـﻴﺎﺣﺔ‪ ،‬ﻣﺘﻤﻨﻴﺎ ً اﺳـﺘﻤﺮار اﻤﻬﺮﺟﺎن ﰲ‬ ‫اﻟﻮﻗﺖ ذاﺗﻪ ﺑﻌـﺪ إﻋﻄﺎﺋﻨﺎ اﻟﻀﻮء اﻷﺧﴬ‬ ‫ﻣﻦ أﻣﺮ اﻤﻨﻄﻘﺔ‪.‬‬

‫اﻟﺨﺒﺮ‪ :‬ﻣﻮﺳﻢ »دﺳﻢ« ﻟﺳﻮاق اﻟﺸﻌﺒﻴﺔ ﻳﺴﺘﻨﺰف ﺟﻴﻮب اﻟﺰوار‬

‫اﻟﺮﺳﻢ ﻳﺠﺬب زوار »ﺳﻮق ﻫﺠﺮ‪«٣‬‬

‫ﻳﺤﺮص ﻋﻠﻴﻪ اﻟﺰاﺋﺮ ﻫﻮ ﴍاء اﻟﻬﺪاﻳﺎ‬ ‫ذات اﻷﺳﻌﺎر اﻤﻌﺘﺪﻟﺔ واﻤﻨﺎﺳﺒﺔ ﺣﻴﺚ‬ ‫ﺗﺜﻘﻞ اﻟﻬﺪاﻳﺎ ﻛﺎﻫﻞ ﻋﺪﻳﺪ ﻣﻨﻬﻢ؛ ﻟﺬﻟﻚ‬ ‫ﺗﻜﻮن وﺟﻬﺘﻬﻢ اﻟﺮﺋﻴﺴﺔ ﻫﻲ اﻷﺳﻮاق‬ ‫اﻟﺸـﻌﺒﻴﺔ اﻟﺘـﻲ ﺗﺘﻮﻓـﺮ ﻓﻴﻬـﺎ ﻛﺎﻓﺔ‬ ‫اﻟﺒﻀﺎﺋﻊ اﻤﺘﻨﻮﻋﺔ اﻟﺘﻲ ﺗﺘﻨﺎﺳـﺐ ﻣﻊ‬ ‫اﻟﺠﻤﻴﻊ رﺟﺎﻻ ً وﻧﺴﺎ ًء وأﻃﻔﺎﻻً‪.‬‬ ‫ﱠ‬ ‫وﺑﻦ ﻋﺪد ﻣـﻦ أﺻﺤﺎب اﻤﺤﺎل‬ ‫اﻟﺘﺠﺎرﻳـﺔ أ ﱠن إﺟـﺎزة اﻟﺮﺑﻴـﻊ ﺗﻤﺜﻞ‬ ‫ﻣﻮﺳﻤﺎ ً دﺳﻤﺎ ً ﻟﻬﻢ‪ ،‬وأﻧﻬﻢ ﺣﺮﻳﺼﻮن‬ ‫ﻋﲆ ﻋﺮض ﻛﻞ ﻣﺎ ﻫـﻮ ﺟﺪﻳﺪ إرﺿﺎ ًء‬ ‫ﻟﻠﺰﺑﺎﺋﻦ وﻳﺸـﺘﺪ اﻟﺰﺣـﺎم ﺧﺎﺻﺔ ﰲ‬ ‫اﻟﻔـﱰة ﻣﻦ اﻟﺴـﺎﻋﺔ اﻟﺮاﺑﻌـﺔ وﺣﺘﻰ‬ ‫اﻟﻌﺎﴍة ﻣﺴـﺎء‪ .‬ﻛﻤﺎ ﱠﺑﻦ ﻣﺘﺴﻮﻗﻮن‬ ‫وﺑﺎﻋﺔ ﰲ اﻟﺴﻮق أ ﱠن اﻟﺤﺮاك اﻟﺘﺠﺎري‬ ‫ﻳﻜﻮن أﻛﱪ ﰲ ﻫـﺬه اﻟﻔﱰة‪ ،‬ﻣﺎ ﻳﺆدي‬ ‫إﱃ إﻧﻌﺎش ﻫﺬه اﻷﺳﻮاق واﻧﻌﻜﺎﺳﻬﺎ‬ ‫ﺑﺸﻜﻞ إﻳﺠﺎﺑﻲ ﻋﲆ اﻟﺴﻴﺎﺣﺔ‪.‬‬

‫أﻃﻔﺎل ﻳﺸﺎرﻛﻮن ﰲ اﻤﺮﺳﻢ اﻟﺤﺮ ﺑﻤﻬﺮﺟﺎن »ﺳﻮق ﻫﺠﺮ‪) «3‬اﻟﴩق(‬

‫اﻟﺨﱪ ‪ -‬ﺳﻠﻄﺎن اﻟﻌﺘﻴﺒﻲ‬ ‫ﺗﺸﻬﺪ أﺳـﻮاق ُ‬ ‫اﻟﺨﱪ اﻟﺸﻌﺒﻴﺔ‬ ‫ﺧـﻼل ﻫـﺬه اﻷﻳـﺎم ﻧﺸـﺎﻃﺎ ً‬ ‫ﻣﻜﺜﻔـﺎ ً ﻣـﻦ ﻗِ ﺒَـﻞ اﻤﺘﺴـﻮﱢﻗﻦ‬ ‫وزﺣﺎﻣﺎ ً ﺷﺪﻳﺪا ً ﻣﻦ اﻤﺮﻛﺒﺎت ﰲ‬ ‫ﻣﺨﺘﻠﻒ اﻟﺸﻮارع اﻟﺘﻲ اﻛﺘﻈﺖ‬ ‫ﺑﺎﻤﺮﻛﺒـﺎت ﺗﺰاﻣﻨﺎ ً ﻣـﻊ إﺟﺎزة اﻟﺮﺑﻴﻊ‬ ‫ووﺟﻮد ﻋﴩات اﻵﻻف ﻣﻦ اﻟﺰوار ﰲ‬ ‫ﻣﺤﺎﻓﻈﺔ ُ‬ ‫اﻟﺨـﱪ‪ .‬ورﺻﺪت »اﻟﴩق«‬ ‫أﻋﺪادا ً ﻛﺒﺮة ﻣﻦ اﻤﺘﺴـﻮﻗﻦ ﰲ ﺳﻮق‬ ‫اﻟﺴﻮﻳﻜﺖ ُ‬ ‫ﺑﺎﻟﺨﱪ اﻟﺸـﻤﺎﻟﻴﺔ وﺳﻮق‬ ‫اﻟﺜﻘﺒـﺔ ﻟـﴩاء اﻟﻬﺪاﻳـﺎ أو ﻣﺎ ﻳﻌﺮف‬ ‫ﺑـ »اﻟﺼﻮﻏـﺔ« اﻟﺘﻲ ﻳﺤـﺮص ﻋﺪﻳﺪ‬ ‫ﻣﻦ اﻟـﺰوﱠار ﻋـﲆ ﴍاﺋﻬـﺎ ﻟﺘﻘﺪﻳﻤﻬﺎ‬ ‫ﻟﺬوﻳﻬـﻢ ﻋﻨـﺪ اﻟﻌـﻮدة‪ .‬وأ ﱠﻛـﺪ ﻋﺪﻳﺪ‬ ‫ﻣﻦ اﻤﺘﺴـﻮﱢﻗﻦ أ ﱠن اﻷﺳﻮاق اﻟﺸﻌﺒﻴﺔ‬

‫وﺟﻮد ﻛﺜﻴﻒ ﻟﺮﺟﺎل اﻤﺮور ﻟﺘﻨﻈﻴﻢ اﻟﺴﺮ )ﺗﺼﻮﻳﺮ‪ :‬ﻧﺎﴏ اﻟﻌﻠﻴﺎن(‬ ‫ﺣﺎﻓﻈـﺖ ﻋـﲆ ﻣﻜﺎﻧﺘﻬﺎ ﻣـﻦ ﻧﺎﺣﻴﺔ‬ ‫اﻹﻗﺒﺎل اﻟﻜﺒـﺮ ﻟﻠﻤﻮاﻃﻨﻦ واﻤﻘﻴﻤﻦ‬ ‫ﻋـﲆ ﺣـﺪ ﺳـﻮاء‪ ،‬اﻟﺬﻳـﻦ ﱢ‬ ‫ﻳﻔﻀﻠﻮن‬

‫ﺳﻴﺪﺗﺎن أﻣﺎم أﺣﺪ ﻣﺤﻼت اﻷواﻧﻲ اﻤﻨﺰﻟﻴﺔ‬

‫اﻟﺘﺴـﻮق ﻣـﻦ اﻤﻨﻄﻘﺔ ﻧﻈـﺮا ً ﻟﺘﻨﻮع‬ ‫ﺑﻀﺎﻋﺘﻬـﺎ واﻧﺨﻔـﺎض أﺳـﻌﺎرﻫﺎ‬ ‫ً‬ ‫ﻣﻘﺎرﻧﺔ ﺑﻤﺎ ﻫﻮ ﻣﻮﺟﻮد ﰲ ا ُﻤﺠﻤﱠﻌَ ﺎت‬

‫اﻟﺘﺠﺎرﻳﺔ اﻟﺤﺪﻳﺜﺔ‪.‬‬ ‫وأﻛـﺪ ﻋﺒﺪاﻟﻠـﻪ اﻟﺤﺮﺑـﻲ ﻣـﻦ‬ ‫اﻟﻘﺼﻴﻢ أﻧﱠﻪ ﻋﻠﻢ ﻋﻦ ﺳﻮق اﻟﺴﻮﻳﻜﺖ‬

‫ﻣـﻦ ﺧـﻼل اﻤﻮاﻗـﻊ اﻟﺴـﻴﺎﺣﻴﺔ ﻋﲆ‬ ‫اﻹﻧﱰﻧﺖ ﻣﻨﻮﻫﺎ ً ﺑﺄﻧـﻪ وأﴎﺗﻪ وﺟﺪوا‬ ‫ﺿﺎﻟﺘﻬـﻢ ﰲ اﻟﺘﺴـﻮق وﴍاء اﻟﻬﺪاﻳﺎ‬ ‫ﺣﻴﺚ ﻳﻀ ﱡﻢ اﻟﺴـﻮق ﻋﺪﻳﺪا ً ﻣﻦ اﻤﺤﺎل‬ ‫اﻟﺘﺠﺎرﻳـﺔ اﻤﺘﺨﺼﺼـﺔ ﰲ اﻤﻼﺑـﺲ‬ ‫اﻟﺠﺎﻫﺰة واﻤﺠﻮﻫﺮات واﻹﻛﺴﺴﻮارات‬ ‫واﻟﻌﻄـﻮرات واﻷﺣﺬﻳـﺔ واﻷﻗﻤﺸـﺔ‬ ‫وﻏﺮﻫﺎ ﻣﻦ اﻟﺒﻀﺎﺋﻊ اﻤﺨﺘﻠﻔﺔ‪ .‬وأﺷﺎر‬ ‫ﺳـﻬﻴﻞ اﻟﻐﺎﻣـﺪي ﻣـﻦ ﺟـﺪة إﱃ أ ﱠن‬ ‫اﻷﺳـﻮاق اﻟﺸـﻌﺒﻴﺔ ﺗﺤﻈﻰ ﺑﺎﻫﺘﻤﺎم‬ ‫واﺳـﻊ ﻣـﻦ ﻗِ ﺒَـﻞ اﻟـ ﱡﺰوﱠار ﺧﺎﺻـﺔ‬ ‫اﻟﻘﺎدﻣﻦ ﻣﻦ ﺟﺪة ﺣﻴﺚ ﺗﺸﺘﻬﺮ ﺟﺪة‬ ‫ﺑﻮﺟﻮد ﻋﺪد ﻣﻦ اﻷﺳـﻮاق اﻟﺸـﻌﺒﻴﺔ‪،‬‬ ‫ﺧﺎﺻﺔ ﰲ ﻣﻨﻄﻘﺔ اﻟﺒﻠﺪ‪ ،‬إﻻ أ ﱠن أﺳﻮاق‬ ‫ُ‬ ‫اﻟﺨﱪ ﺗﺘﻤﻴـﺰ ﺑﺎﻟﺘﻨﻈﻴﻢ اﻤﻤﻴﺰ وﺗﻮﻓﺮ‬ ‫اﻤﻮاﻗﻒ اﻟﻜﺎﻓﻴﺔ ﻟﻠﺴـﻴﺎرات‪ ،‬وﻫﻮ ﻣﺎ‬ ‫ﻳﺴﺎﻋﺪ ﻋﲆ اﻟﺘﺴﻮق دون أي ﻣﺘﺎﻋﺐ‪.‬‬ ‫وذﻛـﺮ ﻧـﻮاف اﻷﺣﻤـﺪ أ ﱠن أﻛﺜـﺮ ﻣـﺎ‬

‫»ﺧﺬﻫﺎ ﻛﺎش« ﻳﺠﺬب اﻟﻤﺘﺴ ﱢﻮﻗﻴﻦ ﻓﻲ اŠﺣﺴﺎء‬ ‫اﻷﺣﺴﺎء ‪ -‬ﻣﺎﺟﺪ اﻟﻔﺮﺣﺎن‬ ‫ﻳﺠﺬب ﻣﻬﺮﺟـﺎن »ﺧﺬﻫـﺎ ﻛﺎش«‬ ‫زوار أﺳـﻮاق اﻟﻘﺮﻳـﺔ اﻟﺸـﻌﺒﻴﺔ‬ ‫ﰲ ﻣﺤﺎﻓﻈـﺔ اﻷﺣﺴـﺎء‪ ،‬ﺗﺸـﺠﻴﻌﺎ ً‬ ‫ﻟﺤﺮﻛﺔ اﻟﺘﺴﻮق ﰲ اﻤﺤﺎﻓﻈﺔ ﺑﻮﺟﻪ‬ ‫ﻋﺎم‪ ،‬وﰲ أﺳـﻮاق اﻟﻘﺮﻳﺔ اﻟﺸﻌﺒﻴﺔ‬ ‫ﺑﺸـﻜﻞ ﺧﺎص‪ ،‬ﺣﻴﺚ ﺗﻢ ﻃﺮح ﻓﻌﺎﻟﻴﺎت‬

‫ﻣﺒﺘﻜـﺮة وﺣﺪﻳﺜـﺔ ﻟﻠﻤﺘﺴـﻮﻗﻦ‪ ،‬وﻣﻨﻬـﺎ‬ ‫ﺗﺨﺼﻴـﺺ ﺟﻮاﺋـﺰ ﻳﻮﻣﻴـﺔ ﻗﺪرﻫﺎ أﻟﻒ‬ ‫رﻳﺎل‪ ،‬وﺟﺎﺋﺰة أﺳـﺒﻮﻋﻴﺔ ﻗﺪرﻫﺎ ﺧﻤﺴـﺔ‬ ‫اﻵف رﻳﺎل‪ ،‬وﺟﺎﺋﺰة ﻛﱪى ﺗﺴـﻠﻢ ﻟﻠﻔﺎﺋﺰ‬ ‫ﰲ ﻧﻬﺎﻳـﺔ اﻤﻬﺮﺟـﺎن ﻗﺪرﻫـﺎ ﻣﺎﺋـﺔ أﻟﻒ‬ ‫رﻳـﺎل‪ ،‬ﺑﺎﻹﺿﺎﻓﺔ ﻤﺴـﺎﺑﻘﺎت ﻳﻮﻣﻴﺔ ﻋﲆ‬ ‫ﻣﻮﻗﻊ ﺣﺴﺎب أﺳـﻮاق اﻟﻘﺮﻳﺔ ﻋﱪ ﻣﻮﻗﻊ‬ ‫اﻟﺘﻮاﺻﻞ اﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻲ »ﺗﻮﻳﱰ«‪.‬‬

‫ﻓﺮﺣﺔ زوار اﻟﺴﻮق‬

‫)اﻟﴩق(‬

‫ﺗﻮأﻣﺔ ﺑﻴﻦ »ﻋﻜﺎظ« و»ﻫﺠﺮ«‪ ..‬وﻧﻘﻞ اŠﺧﻴﺮ إﻟﻰ ﺟﻮار »ﺟﻮاﺛﺎ«‬ ‫اﻷﺣﺴﺎء ‪ -‬اﻟﴩق‬ ‫ﻋﻘـﺪت اﻟﻠﺠﻨـﺔ اﻟﺘﻨﻔﻴﺬﻳـﺔ ﰲ‬ ‫ﻣﺠﻠـﺲ اﻟﺘﻨﻤﻴـﺔ اﻟﺴـﻴﺎﺣﻴﺔ ﰲ‬ ‫اﻷﺣﺴﺎء‪ ،‬أﻣﺲ ﰲ ﻓﻨﺪق اﻷﺣﺴﺎء‬ ‫إﻧﱰﻛﻮﻧﺘﻴﻨﻨﺘﺎل‪ ،‬اﺟﺘﻤﺎﻋﺎ ً ﺑﺎﻟﻠﺠﻨﺔ‬ ‫اﻟﺘﻨﻔﻴﺬﻳـﺔ ﻟﺴـﻮق ﻋـﻜﺎظ اﻟﺘﻲ‬ ‫ﺗـﺰور اﻷﺣﺴـﺎء ﺣﺎﻟﻴﺎ ً ﰲ إﻃـﺎر ﺗﻮأﻣﺔ‬ ‫ﻣﺮﺗﻘﺒـﺔ ﺑـﻦ ﺳـﻮﻗﻲ ﻫﺠـﺮ وﻋﻜﺎظ‪.‬‬ ‫وﺑﺪأ اﻻﺟﺘﻤﺎع ﺑﻜﻠﻤﺔ ﻤﺪﻳﺮ ﻓﺮع اﻟﻬﻴﺌﺔ‬ ‫اﻟﻌﺎﻣﺔ ﻟﻠﺴـﻴﺎﺣﺔ واﻵﺛﺎر ﰲ اﻷﺣﺴـﺎء‬ ‫ﻋـﲇ ﺑﻦ ﻃﺎﻫـﺮ اﻟﺤﺎﺟـﻲ‪ ،‬رﺣﱠ ﺐ ﻓﻴﻬﺎ‬ ‫ﺑﻠﺠﻨﺔ ﺳﻮق ﻋﻜﺎظ ﻟﺰﻳﺎرﺗﻬﺎ اﻷﺣﺴﺎء‪،‬‬ ‫ّ‬ ‫وﺑﻦ أن ﻋﻘﺪ اﻟﺘﻮأﻣﺔ ﺑﻦ ﺳﻮﻗﻲ ﻋﻜﺎظ‬ ‫وﻫﺠﺮ ﺧﻄﻮة ﺑﺎرﻛﻬـﺎ ودﻋﻤﻬﺎ رﺋﻴﺲ‬ ‫اﻟﻬﻴﺌﺔ اﻟﻌﺎﻣﺔ ﻟﻠﺴـﻴﺎﺣﺔ واﻵﺛﺎر اﻷﻣﺮ‬ ‫ﺳﻠﻄﺎن ﺑﻦ ﺳﻠﻤﺎن‪ ،‬ﻷﻫﻤﻴﺘﻬﺎ ﰲ ﺗﺒﺎدل‬ ‫اﻟﺨﱪات ���ﻦ ﻣﻬﺮﺟﺎﻧﺎت ﻣﺤﻠﻴﺔ‪ ،‬اﻷول‬

‫ﺳـﻮق ﻋﻜﺎظ اﻟﺬي اﻧﺘﻘﻠﺖ ﺷﻬﺮﺗﻪ ﻣﻦ‬ ‫اﻤﺤﻠﻴﺔ إﱃ اﻟﻌﺎﻤﻴﺔ‪ ،‬وﺳﻮق ﻫﺠﺮ اﻟﺬي‬ ‫ﺧﻄـﺎ ﺧﻄـﻮات ﻣﻬﻤﺔ ﺟـﺪا ً ﻟﻠﺘﻌﺮﻳﻒ‬ ‫ﺑﺘﺎرﻳﺦ اﻷﺣﺴـﺎء وﺣﻀﺎرﺗﻬﺎ اﻟﻀﺎرﺑﺔ‬ ‫ﰲ اﻟﻘﺪم‪ ،‬وﺷـﺪد اﻟﺤﺎﺟـﻲ ﻋﲆ أﻫﻤﻴﺔ‬ ‫اﻟﻌﻤـﻞ اﻻﺣـﱰاﰲ ﻟﻼرﺗﻘـﺎء ﺑﺎﻟﻌﻤـﻞ‬ ‫اﻟﺴﻴﺎﺣﻲ‪.‬‬ ‫ﺑﺪوره‪ ،‬أﻛﺪ أﻣﻦ اﻷﺣﺴـﺎء ﻧﺎﺋﺐ‬ ‫رﺋﻴـﺲ اﻟﻠﺠﻨﺔ اﻟﺘﻨﻔﻴﺬﻳﺔ اﻤﻬﻨﺪس ﻓﻬﺪ‬ ‫ﺑﻦ ﻣﺤﻤﺪ اﻟﺠﺒﺮ‪ ،‬ﻋﲆ اﻫﺘﻤﺎم ﻣﺤﺎﻓﻆ‬ ‫اﻷﺣﺴـﺎء رﺋﻴـﺲ ﻣﺠﻠـﺲ اﻟﺘﻨﻤﻴـﺔ‬ ‫اﻟﺴـﻴﺎﺣﻴﺔ ﰲ اﻤﺤﺎﻓﻈﺔ اﻷﻣﺮ ﺑﺪر ﺑﻦ‬ ‫ﺟﻠـﻮي‪ ،‬ﺑﺎﻟﺘﻮأﻣـﺔ ﺑـﻦ ﺳـﻮﻗﻲ ﻫﺠﺮ‬ ‫وﻋﻜﺎظ ﻟﻼﺳـﺘﻔﺎدة ﻣﻦ ﺧﱪة اﻟﻘﺎﺋﻤﻦ‬ ‫ﻋﲆ ﺳـﻮق ﻋﻜﺎظ‪ ،‬ورأى أن اﻟﺴﻴﺎﺣﺔ‬ ‫ﺧﻄـﺖ ﺧﻄـﻮات ﻣﻬﻤـﺔ ﰲ ﺗﻨﺸـﻴﻂ‬ ‫اﻟﺤﺮﻛﺔ اﻟﺴﻴﺎﺣﻴﺔ اﻟﺪاﺧﻠﻴﺔ‪ ،‬وﻣﻦ ذﻟﻚ‬ ‫اﻤﻬﺮﺟﺎﻧﺎت اﻟﺘﻲ ﺗﻘـﺎم ﰲ ﻛﻞ ﻣﻨﺎﻃﻖ‬

‫اﻤﻤﻠﻜﺔ‪.‬‬ ‫ﻣـﻦ ﺟﺎﻧﺒـﻪ‪ ،‬أوﺿـﺢ رﺋﻴـﺲ‬ ‫اﻟﻠﺠﻨـﺔ اﻟﺘﻨﻔﻴﺬﻳـﺔ ﻟﺴـﻮق ﻋـﻜﺎظ ﰲ‬ ‫اﻟﻄﺎﺋﻒ اﻟﺪﻛﺘﻮر راﺷـﺪ اﻟﻐﺎﻣﺪي‪ ،‬أن‬ ‫زﻳـﺎرة أﻋﻀﺎء اﻟﻠﺠﻨﺔ ﻟﺴـﻮق ﻫﺠﺮ ﰲ‬ ‫اﻷﺣﺴـﺎء ﺗﻬـﺪف إﱃ ﺗﺒـﺎدل اﻟﺨﱪات‬ ‫ﺑﻦ اﻟﻠﺠﻨﺘﻦ اﻟﺘﻨﻔﻴﺬﻳﺘﻦ ﰲ اﻟﺴﻮﻗﻦ‪،‬‬ ‫ﻣﻀﻴﻔﺎ ً أﻧﻬﻢ ﰲ ﺗﻨﻔﻴﺬﻳﺔ ﺳـﻮق ﻋﻜﺎظ‬ ‫زاروا اﻷﺣﺴﺎء ﻟﺮوا ﻛﻴﻒ ﻳﺴﺘﻄﻴﻌﻮن‬ ‫ﺗﻮﻇﻴﻒ ﺧﱪاﺗﻬﻢ ﻟﻼﻧﻄﻼﻗﺔ ﺑﻤﻬﺮﺟﺎن‬ ‫ﺳـﻮق ﻫﺠـﺮ‪ .‬وأوﺿـﺢ أن اﺟﺘﻤﺎﻋـﺎ ً‬ ‫ﻳُﻌﻘﺪ اﻟﻴﻮم اﻷرﺑﻌﺎء ﰲ ﻏﺮﻓﺔ اﻷﺣﺴـﺎء‬ ‫ﺑﺎﻟﻠﺠﻨﺔ اﻤﻨﻈﻤﺔ ﻟﺴﻮق ﻫﺠﺮ ﺳﺘُﻨﺎﻗﺶ‬ ‫ﺧﻼﻟﻪ اﻷﻓﻜﺎر ﻟﻼﻧﻄﻼق ﺑﺴﻮق ﻫﺠﺮ‪،‬‬ ‫واﺳـﺘﺪرك اﻟﺪﻛﺘـﻮر راﺷـﺪ أن ﻣﻮﻗﻊ‬ ‫ﺳـﻮق ﻫﺠﺮ اﻟﺪاﺋﻢ اﻤﺰﻣﻊ إﻧﺸـﺎؤه ﰲ‬ ‫اﻤﻨﻄﻘـﺔ اﻤﺠﺎورة ﻤﺴـﺠﺪ ﺟﻮاﺛﺎ ﻳﻘﻊ‬ ‫وﺳﻂ ﻣﻘﻮﻣﺎت ﻣﻬﻤﺔ ﺟﺪاً‪.‬‬

‫اﻷﺣﺴﺎء ‪ -‬ﻣﺎﺟﺪ اﻟﻔﺮﺣﺎن‬ ‫وﺻـﻞ ﻣﻬﺮﺟـﺎن »ﺳـﻮق‬ ‫ﻫﺠـﺮ‪ «3‬إﱃ ﻳﻮﻣـﻪ اﻟﺨﺎﻣـﺲ‬ ‫أﻣـﺲ‪ ،‬واﻤﻘـﺎم ﰲ ﻗـﴫ‬ ‫إﺑﺮاﻫﻴـﻢ اﻷﺛـﺮي ﰲ ﻣﺤﺎﻓﻈﺔ‬ ‫اﻷﺣﺴـﺎء‪ ،‬وﺗﻮزﻋﺖ اﻟﻔﻌﺎﻟﻴﺎت‬ ‫ﻋـﲆ اﻟﻌﺮوض اﻤﴪﺣﻴـﺔ‪ ،‬واﻟﺤﺮف‬

‫اﻟﻴﺪوﻳﺔ‪ ،‬واﻟﻌﺮﺿﺔ اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ‪ ،‬ﻛﻤﺎ‬ ‫ﺟﺬب اﻟﻔﻨﺎﻧﻮن اﻟﺘﺸـﻜﻴﻠﻴﻮن اﻧﺘﺒﺎه‬ ‫زوار اﻤﻬﺮﺟـﺎن ﺑﺸـﻜﻞ ﻣﻠﺤـﻮظ‪،‬‬ ‫ﺑﻌﻤﻠﻬـﻢ اﻤﺘﻘـﻦ اﻤﻤﻴـﺰ‪ ،‬ﺑﺎﻹﺿﺎﻓﺔ‬ ‫ﻟﻌﺮض ﻓﻨﻲ ﻳﺒﻦ ﺣﻀﺎرة اﻷﺣﺴﺎء‪،‬‬ ‫ووﺻـﻮل ﻗﺎﻓﻠـﺔ ﻗﺎدﻣـﺔ ﻣـﻦ اﻟﻬﻨﺪ‬ ‫ﺑﺸـﻜﻞ ﺗﺮاﺛـﻲ ﺟﻤﻴﻞ ﺗﻔﺎﻋـﻞ ﻣﻌﻪ‬ ‫زوار اﻤﻬﺮﺟﺎن ﺑﺸﻜﻞ ﻛﺒﺮ‪.‬‬


‫‪5‬‬

‫ﻣﺤﻠﻴﺎت‬

‫ا رﺑﻌﺎء ‪15‬ﺟﻤﺎدى ا وﻟﻰ ‪1434‬ﻫـ ‪ 27‬ﻣﺎرس ‪2013‬م اﻟﻌﺪد )‪ (479‬اﻟﺴﻨﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬

‫ﺑﻴﺎدر‬

‫»ﻋﻴﻦ ﻧﺠﻢ« ﻳﺴﺘﻘﺒﻞ اﻟﻠﻴﻠﺔ زوار اﺣﺴﺎء ﺑﺮﺋﺔ ﺧﻀﺮاء وﻣﻴﺎه ﻛﺒﺮﻳﺘﻴﺔ‬

‫وزارات‬ ‫ﻟﻠﺘﻘﺒﻴﻞ‬ ‫ﺻﺎﻟﺢ اﻟﺤﻤﺎدي‬

‫ﻟﻘﻄﺔ ﻤﺘﻨﺰه ﻋﻦ ﻧﺠﻢ ﰲ اﻷﺣﺴﺎء‬ ‫اﻷﺣﺴﺎء ‪ -‬أﺣﻤﺪ اﻟﻮﺑﺎري‬ ‫ﻳﻔﺘـﺢ ﻣﺘﻨﺰه »ﻋـﻦ ﻧﺠـﻢ« أﺑﻮاﺑﻪ‬ ‫أﻣﺎم اﻟﺰوار ﻣﺴﺎء اﻟﻴﻮم ﻟﻼﺳﺘﻤﺘﺎع‬ ‫ﺑﻬـﺬا اﻤﺘﻨﺰه اﻟﺬي ﻳﻌـ ّﺪ اﻷﻗﺪم ﻣﻦ‬ ‫ﻧﻮﻋـﻪ وﻳﺸﺘﻬﺮ ﺑـﻦ زواره ﺑﻤﻴﺎﻫﻪ‬ ‫اﻟﻜﱪﻳﺘﻴﺔ اﻟﺘﻲ ﺗﺴﺘﺨﺪم ﰲ اﻟﻌﻼج‪.‬‬ ‫وﻳﻔﺘﺘﺢ أﻣﻦ اﻷﺣﺴـﺎء اﻤﻬﻨﺪس ﻓﻬﺪ ﺑﻦ‬ ‫ﻣﺤﻤﺪ اﻟﺠﺒﺮ‪ ،‬اﻤﺘﻨﺰه ﺻﺒـﺎح اﻟﻴﻮم ﺑﻌﺪ‬ ‫اﺳﺘﻜﻤﺎل أﻋﻤـﺎل اﻟﺼﻴﺎﻧﺔ اﻟﺘﻲ ﺷـﻤﻠﺖ‬ ‫ﻋﺪﻳﺪا ً ﻣﻦ ﻣﺮاﻓﻖ اﻤﺘﻨـﺰه‪ ،‬وأﻫﻤﻬﺎ إﻋﺎدة‬ ‫ﺗﺄﻫﻴـﻞ ﺑﻨـﺎء اﻤﺴﺠﺪ ﻋـﲆ ﻣﺴﺎﺣﺔ ‪120‬‬ ‫ﻣـﱰا ً ﻣﺮﺑﻌﺎً‪ ،‬ﻛﻤﺎ ﺗﻢ إﻧﺸـﺎء دورات ﻣﻴﺎه‬ ‫ﻣﺆﻗﺘـﺔ ﻟﻠﻨﺴـﺎء واﻟﺮﺟـﺎل‪ ،‬ﻓﻀـﻼً ﻋـﻦ‬

‫إﻧﺎرة ﻣﻨﻄﻘﺔ اﻤﺴﺎﺑـﺢ اﻷﺛﺮﻳﺔ ﺑﺈﺿﺎءات‬ ‫ﺟﻤﺎﻟﻴﺔ‪.‬‬ ‫وأوﺿـﺢ اﻟﺠﺒﺮ أن اﻟﻔـﱰة اﻤﺎﺿﻴﺔ‬ ‫ﺷـﻬﺪت وﺿـﻊ اﻟﻠﻤﺴـﺎت اﻷﺧـﺮة ﻋﲆ‬ ‫اﻤﺘﻨـﺰه اﻟـﺬي أﺧﻀـﻊ ﻟﺘﻄﻮﻳـﺮ ﺗﻀﻤﻦ‬ ‫ﺑﺴـﻂ اﻤﺴﻄﺤﺎت اﻟﺨـﴬاء واﻟﺘﺸﺠﺮ‬ ‫وزراﻋـﺔ اﻟﻨﺨﻴـﻞ وﺗﺨﺼﻴـﺺ ﻣﻮاﻗـﻊ‬ ‫ﻷﻟﻌﺎب اﻷﻃﻔـﺎل‪ ،‬ﺑﺎﻹﺿﺎﻓﺔ إﱃ اﻟﻌﻨﺎﴏ‬ ‫ً‬ ‫ﺧﺪﻣﺔ ﻟﺰاﺋﺮي اﻤﺘﻨﺰه‪.‬‬ ‫اﻟﱰﻓﻴﻬﻴﺔ اﻷﺧﺮى‬ ‫وﻗـﺎل إن اﻤﺘﻨﺰه أﻗﻴﻢ ﻋـﲆ ﻣﺴﺎﺣﺔ ﺗُﻘﺪّر‬ ‫ﻣﱰ ﻣﺮﺑﻊ‪ ،‬وﻳﻀﻢ ﻣﺎﺋﺘﻲ‬ ‫ﺑﺤﻮاﱄ ‪ 38‬أﻟﻒ ٍ‬ ‫ﻧﺨﻠـﺔ‪ ،‬و‪ 550‬ﺷـﺠﺮة ﺑﻴﺰﻳـﺎ‪ ،‬و‪1400‬‬ ‫ﺷﺠﺮة ﻣﺘﻨﻮﻋﺔ‪ ،‬ﺑﺎﻹﺿﺎﻓﺔ إﱃ ﻣﺴﻄﺤﺎت‬ ‫ﺧﴬاء ﻋﲆ ﻣﺴﺎﺣﺔ ‪ 24‬أﻟﻒ ﻣﱰ ﻣﺮﺑﻊ‪،‬‬

‫ﻛﻤـﺎ ﺗـﻢ ﺗﺨﺼﻴـﺺ ﺛﻤﺎﻧﻴـﺔ ﻣﺠﻤﻌﺎت‬ ‫ﻷﻟﻌـﺎب اﻷﻃﻔـﺎل ﺑﻤﺴﺎﺣـﺎت ﻣﺘﻌﺪدة‪،‬‬ ‫وإﻧﺸﺎء اﻤﻤﺮات وأرﺻﻔﺔ اﻤﺸﺎة ﰲ أﻧﺤﺎء‬ ‫اﻤﺘﻨﺰه وﺗﺮﻛﻴﺐ ‪127‬ﻋﻤﻮد إﻧﺎرة‪.‬‬ ‫ﻣـﻦ ﺟﺎﻧﺒـﻪ‪ ،‬أﺷـﺎر وﻛﻴـﻞ اﻷﻣـﻦ‬ ‫ﻟﻠﺨﺪﻣﺎت اﻤﻬﻨـﺪس ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ اﻟﻌﺮﻓﺞ‪ ،‬إﱃ‬ ‫أن ﺗﻄﻮﻳﺮ اﻤﺘﻨﺰه ﻳﺄﺗﻲ اﺳﺘﻜﻤﺎﻻ ً ﻟﺠﻬﻮد‬ ‫اﻷﻣﺎﻧﺔ اﻟﺮاﻣﻴﺔ إﱃ ﺗﻘﺪﻳﻢ أﻓﻀﻞ اﻟﺨﺪﻣﺎت‬ ‫ﻣـﻦ ﺧﻼل ﺑﺮاﻣﺞ ﺳﻨﻮﻳـﺔ ﻹﻧﺸﺎء ﻣﺮاﻓﻖ‬ ‫ﺗﺮﻓﻴـﻪ ﻋﺎﻣﺔ‪ ،‬ﺗﺸﻤﻞ ﻣﺘﻨﺰﻫـﺎت وﺣﺪاﺋﻖ‬ ‫وﺳﺎﺣـﺎت ﺑﻠﺪﻳـﺔ ﰲ اﻷﺣﻴـﺎء‪ ،‬ﻣﺒﻴّﻨـﺎ ً أﻧﻪ‬ ‫ﺗـﻢ ﻣﺆﺧـﺮا ً اﻋﺘﻤـﺎد ﺗﻨﻔﻴﺬ أﻛـﱪ ﺣﺪﻳﻘﺔ‬ ‫ﰲ ﻣﺪﻳﻨـﺔ اﻤﱪز ﰲ ﺣـﻲ »ﺑﻮﺳﺤﺒﻞ« ﻋﲆ‬ ‫ﻣﺴﺎﺣﺔ ‪ 12‬أﻟﻒ ﻣﱰ ﻣﺮﺑﻊ ِوﻓﻖ ﺗﺼﺎﻣﻴﻢ‬

‫)اﻟﴩق(‬ ‫ُروﻋـﻲ ﻓﻴﻬﺎ ﺗﻮﻓـﺮ ﻣﺮاﻓـﻖ ﺧﺪﻣﻴﺔ ﻣﻦ‬ ‫ﻣﻄﺎﻋـﻢ وأﻛﺸـﺎك وﻣﻼﻋـﺐ وﻣﺠﻤﻌﺎت‬ ‫أﻟﻌـﺎب اﻷﻃﻔﺎل وﻣُﺼﻠﻴﺎت ودورات ﻣﻴﺎه‬ ‫وﻣﻮاﻗﻒ ﻟﻠﺴﻴﺎرات‪ .‬وأﺷﺎر إﱃ أن اﻷﻣﺎﻧﺔ‬ ‫ﺗﻌﺘﺰم إﻧﺸﺎء ﺧﻤﺲ ﺳﺎﺣﺎت ﺑﻠﺪﻳﺔ داﺧﻞ‬ ‫ﻣﺪﻳﻨﺔ اﻤـﱪز‪ ،‬اُﺧﺘـﺮت ﻣﻮاﻗﻌﻬﺎ ﻟﺘﺨﺪم‬ ‫أﻛـﱪ ﴍﻳﺤـﺔ ﻣﻤﻜﻨﺔ ﻣﻦ ﺳﻜـﺎن اﻟﺤﻲ‬ ‫ﻛﻤﺘﻨﻔـﺲ ﻟﻬـﻢ‪ ،‬ﺑﺎﻟﺘﻌـﺎون ﻣـﻊ اﻟﻠﺠﺎن‬ ‫اﻤﺤﻠﻴـﺔ وﺧﺪﻣـﺔ اﻤﺠﺘﻤـﻊ داﺧـﻞ ﺗﻠـﻚ‬ ‫اﻷﺣﻴـﺎء‪ .‬وﻗـﺎل إن ﺗﺼﺎﻣﻴـﻢ اﻟﺴﺎﺣﺎت‬ ‫اﻟﺒﻠﺪﻳـﺔ ُ‬ ‫ﺻﻤﻤﺖ ﺑﺤﻴـﺚ ﺗﺘﻀﻤﻦ ﻣﻼﻋﺐ‬ ‫رﻳﺎﺿﻴﺔ وﻣﻼﻋﺐ ﻟﻸﻃﻔـﺎل وﻣﺴﻄﺤﺎت‬ ‫ﺧـﴬاء وﻣﻤـﺮات ﻟﻠﻤﺸـﺎة وﺑﻮﻓﻴﻬـﺎ ً‬ ‫ودورات ﻣﻴـﺎه وﻣﻮاﻗـﻒ ﻟﻠﺴﻴـﺎرات‪،‬‬

‫‪ ١٥٠٠‬اﻣﺮأة ﻓﻲ ﺧﺘﺎم ﻣﻠﺘﻘﻰ اﻟﻄﺮف اﻟﻨﺴﺎﺋﻲ‬ ‫اﻷﺣﺴﺎء ‪ -‬ﺣﻨﺎن اﻟﻌﻨﺰي‬

‫ﺟﺎﻧﺐ ﻣﻦ اﻟﻔﻌﺎﻟﻴﺎت‬

‫)اﻟﴩق(‬

‫اﺧﺘﺘـﻢ ﻓـﺮع ﻣﺮﻛـﺰ اﻟﺘﻨﻤﻴـﺔ‬ ‫اﻷﴎﻳـﺔ ﰲ اﻟﻄـﺮف ﻓﻌﺎﻟﻴـﺎت‬ ‫اﻤﻠﺘﻘـﻰ اﻟﻨﺴﺎﺋـﻲ اﻷول اﻟـﺬي‬ ‫أﻗﻴـﻢ ﻳﻮﻣـﻲ اﻷﺣـﺪ واﻹﺛﻨـﻦ‬ ‫اﻤﺎﺿﻴـﻦ‪ ،‬ﺑﺤﻀـﻮر أﻛﺜﺮ ﻣﻦ‬ ‫‪ 1500‬زاﺋﺮة ﻣﺎ ﺑﻦ ﻧﺴﺎء وأﻃﻔﺎل‪.‬‬ ‫وأ ﱠﻛـﺪ ﻣﺪﻳﺮ ﻓﺮع ﻣﺮﻛـﺰ اﻟﺘﻨﻤﻴﺔ‬ ‫اﻷﴎﻳـﺔ ﰲ اﻟﻄـﺮف‪ ،‬أﺣﻤـﺪ اﻟﻘﺮاب‪،‬‬ ‫أ ﱠن اﻤﻠﺘﻘـﻰ ﺟـﺬب ‪ 1500‬زاﺋﺮة‪ ،‬ﻣﻦ‬ ‫ﺧـﻼل ﺗﻨﻔﻴـﺬ اﻷﻣﺴﻴـﺎت اﻟﺤﻮارﻳﺔ‪،‬‬ ‫وﺑﺮاﻣﺞ اﻟﺘﺤﺪي واﻹﺑﺪاع‪ ،‬وﻣﺴﺎﺑﻘﺎت‬ ‫اﻹﻧﺘـﺎج اﻷﴎي‪ ،‬ﻛﻤﺎ ﺗﻢ ﻋﺮض ﻋﺪﻳﺪ‬ ‫ﻣـﻦ اﻷرﻛـﺎن اﻟﺘـﻲ ﺷـﺎرﻛﺖ ﻓﻴﻬـﺎ‬ ‫اﻤﺘﺴﺎﺑﻘـﺎت‪ ،‬وﻫـﻲ »ﻟـﻮن ﺣﻴﺎﺗـﻚ‬

‫اﻟﻨﺪوة اﻟﻌﺎﻟﻤﻴﺔ ﺗﻜﻔﻞ ‪ ٢١٣‬ﻣﺤ ﱢﻔﻈ ًﺎ آﺳﻴﻮﻳ ًﺎ‬

‫ﺑﺎﻟﻄﺎﻋﺎت«‪ ،‬و»اﻟﺠﻤﺎل«‪ ،‬و»اﻷﴎة«‪،‬‬ ‫و » ا ﻹﺑﺪ اع « ‪ ،‬و » ا ﻻﺳﺘﺸـﺎ ر ة « ‪،‬‬ ‫و»اﻟﺼﺤـﺔ«‪ .‬وأﺿـﺎف أ ﱠن اﻤﻠﺘﻘـﻰ‬ ‫اﺧﺘُﺘـﻢ ﺑﺘﻮزﻳـﻊ اﻟـﺪروع ﻟﻠﺪاﻋﻤﻦ‪،‬‬ ‫وﺗﻮزﻳـﻊ اﻟﺠﻮاﺋـﺰ ﻋـﲆ اﻤﺸﺎرﻛـﺎت‬ ‫واﻟﻔﺎﺋـﺰات ﰲ ﻣﺴﺎﺑﻘـﺔ أﻓﻀـﻞ‬ ‫إﻧﺘـﺎج أﴎي‪ .‬ﻣـﻦ ﺟﻬﺘـﻪ‪ ،‬أﻛﺪ ﻣﺪﻳﺮ‬ ‫اﻟـﱪ ﺑﺎﻷﺣﺴـﺎء‪ ،‬ﻣﻌﺎذ‬ ‫ﻋـﺎم ﺟﻤﻌﻴـﺔ ِ ﱢ‬ ‫اﻟﺠﻌﻔـﺮي‪ ،‬أ ﱠن اﻟﺠﻤﻌﻴـﺔ ﺣﺮﻳﺼـﺔ‬ ‫ﻋﲆ إﻗﺎﻣـﺔ ﻣﺜﻞ ﻫـﺬه اﻤﻠﺘﻘﻴﺎت اﻟﺘﻲ‬ ‫ﺗﺴﺘﻬـﺪف ﻓﻴﻬـﺎ اﻤـﺮأة واﻷﻃﻔـﺎل‪،‬‬ ‫ﻹﻛﺴﺎﺑﻬﻦ ﻣﻬﺎرات ﺣﻴﺎﺗﻴﺔ ﻣﻦ ﺧﻼل‬ ‫اﻟﱪاﻣـﺞ اﻟﺤﻮارﻳـﺔ واﻤﺴﺎﺑﻘﺎت اﻟﺘﻲ‬ ‫ﻗﺪﻣﺖ ﻟﻬـﻦ ﺿﻤﻦ اﻤﻠﺘﻘـﻰ اﻟﻨﺴﺎﺋﻲ‬ ‫اﻷول اﻟـﺬي ﻧﻈﻤﻪ ﻓﺮع ﻣﺮﻛﺰ اﻟﺘﻨﻤﻴﺔ‬ ‫اﻷﴎﻳﺔ ﰲ اﻟﻄﺮف‪.‬‬

‫ﺗﻄﺒﻴﻖ »ا†ﺣﺎﻟﺔ‬ ‫ا†ﻟﻜﺘﺮوﻧﻴﺔ« ﻓﻲ‬ ‫‪ ١١‬ﻣﺮﻛﺰ ًا ﺻﺤﻴ ًﺎ‬ ‫اﻟﺪﻣﺎم ‪ -‬اﻟﴩق‬

‫ﺟﺎﻧﺐ ﻣﻦ أﻧﺸﻄﺔ اﻟﻨﺪوة اﻟﻌﺎﻤﻴﺔ ﰲ اﻤﻨﻄﻘﺔ اﻟﴩﻗﻴﺔ‬ ‫اﻟﺪﻣﺎم ‪ -‬اﻟﴩق‬ ‫ﻛﻔﻠـﺖ اﻟﻨـﺪوة اﻟﻌﺎﻤﻴـﺔ ﻟﻠﺸﺒـﺎب اﻹﺳﻼﻣـﻲ ﰲ‬ ‫اﻤﻨﻄﻘـﺔ اﻟﴩﻗﻴـﺔ ‪ّ 213‬‬ ‫ﻣﺤﻔﻈـﺎ ً ﻟﻠﻘـﺮآن اﻟﻜﺮﻳﻢ ﰲ‬ ‫دول ﴍق وﺟﻨـﻮب ﴍق آﺳﻴـﺎ ﺧﻼل اﻟﻌـﺎم اﻟﺤﺎﱄ‬ ‫‪1434‬ﻫــ‪ ،‬ﺷـﻤﻠﺖ إﻧﺪوﻧﻴﺴﻴـﺎ واﻟﻬﻨـﺪ وﺳﺮﻳﻼﻧﻜﺎ‬ ‫وﺗﺎﻳﻼﻧـﺪ وﺑﻨﺠﻼدﻳﺶ وﻓﻴﺘﻨـﺎم وﻣﺎﻟﻴﺰﻳـﺎ واﻟﻔﻠﺒﻦ‪،‬‬

‫)اﻟﴩق(‬

‫إﺿﺎﻓـﺔ إﱃ اﻟﻴﻤـﻦ واﻟﺴـﻮدان‪ ،‬ﰲ إﻃـﺎر ﺑﺮاﻣﺠﻬـﺎ‬ ‫وأﻧﺸﻄﺘﻬﺎ اﻟﺪﻋﻮﻳﺔ‪.‬‬ ‫وﻳﺄﺗﻲ ذﻟـﻚ ﺿﻤﻦ ﻧﺸـﺎط اﻟﻨـﺪوة وﺳﻌﻴﻬﺎ إﱃ‬ ‫ﺗﻌﺰﻳﺰ ﺟﻬﻮدﻫـﺎ ﻟﺨﺪﻣﺔ ﻛﺘﺎب اﻟﻠـﻪ‪ ،‬ودﻋﻢ وﺗﺸﺠﻴﻊ‬ ‫ﺣﻔﻈـﺔ ﻛﺘﺎب اﻟﻠﻪ وﻋﻠﻮﻣﻪ‪ ،‬وﺗﺄﻫﻴﻞ ّ‬ ‫ﻣﺤﻔﻈﻲ اﻟﺤﻠﻘﺎت‬ ‫اﻟﻘﺮآﻧﻴـﺔ ﻋﻠﻤﻴـﺎ ً وﺗﺮﺑﻮﻳـﺎً‪ ،‬وﺗﺨﺮﻳﺞ ﻣﻌﻠﻤـﻲ ﺣﻠﻘﺎت‬ ‫وأﺋﻤﺔ ّ‬ ‫وﺣﻔ ٍ‬ ‫ﺎظ ﻣﺘﻘﻨﻦ‪.‬‬

‫ﴍﻋـﺖ اﻤﺪﻳﺮﻳـﺔ اﻟﻌﺎﻣـﺔ‬ ‫ﻟﻠﺸﺆون اﻟﺼﺤﻴـﺔ ﺑﺎﻤﻨﻄﻘﺔ‬ ‫اﻟﴩﻗﻴـﺔ ﻣﻤﺜﻠـﺔ ﰲ إدارة‬ ‫اﻹﻟﻜﱰوﻧﻴـﺔ‬ ‫اﻟﺼﺤـﺔ‬ ‫ﺑﺎﻤﺪﻳﺮﻳﺔ‪ ،‬ﰲ اﻟﺘﻄﺒﻴﻖ اﻟﻔﻌﲇ‬ ‫ﻟﻺﺣﺎﻟﺔ اﻹﻟﻜﱰوﻧﻴﺔ ﺑﻦ ‪ 11‬ﻣﺮﻛﺰا ً‬ ‫ﻟﻠﺮﻋﺎﻳـﺔ اﻟﺼﺤﻴـﺔ اﻷوﻟﻴﺔ وﻣﺠﻤﻊ‬ ‫اﻟﺪﻣﺎم اﻟﻄﺒﻲ ﻛﻤﺮﺣﻠﺔ أوﻟﻴﺔ‪.‬‬ ‫وﻗـﺎل ﻣﺪﻳـﺮ ﻋـﺎم اﻟﺸﺆون‬ ‫اﻟﺼﺤﻴـﺔ ﺑﺎﻤﻨﻄﻘـﺔ اﻟﴩﻗﻴـﺔ‪،‬‬ ‫اﻟﺪﻛﺘـﻮر ﺻﺎﻟـﺢ اﻟﺼﺎﻟﺤـﻲ‪ ،‬إن‬ ‫اﻟﺘﺠﺮﺑﺔ ﺳﻴﺘﻢ ﺗﻘﻴﻴﻤﻬﺎ ﰲ ﻣﺮاﺣﻠﻬﺎ‬ ‫اﻷوﱃ ﻟﺘﻌﻤـﻢ ﺗﺪرﻳﺠﻴـﺎ ً ﻋﲆ ﺑﺎﻗﻲ‬ ‫اﻤﺮاﻛـﺰ اﻟﺼﺤﻴـﺔ واﻤﺴﺘﺸﻔﻴـﺎت‬ ‫ﺑﺎﻤﻨﻄﻘـﺔ‪ ،‬وﺳﺘﺸﻬـﺪ اﻤﺮﺣﻠـﺔ‬ ‫اﻤﻘﺒﻠﺔ رﺑـﻂ ﻣﺎ ﺗﺒﻘﻰ ﻣـﻦ ﻣﺮاﻛﺰ‬ ‫اﻟﺮﻋﺎﻳﺔ اﻟﺼﺤﻴـﺔ اﻷوﻟﻴﺔ اﻷﺧﺮى‪،‬‬ ‫ﻣﺸـﺮا ً إﱃ أن اﻤﺮﺣﻠﺔ اﻷوﱃ ﺗﺸﻤﻞ‬ ‫اﻤﺮاﻛـﺰ )اﻟﺸﻔـﺎء ‪ -‬اﺑـﻦ رﺷـﺪ ‪-‬‬ ‫اﻟﺒﺪﻳـﻊ ‪ -‬اﻤﺒﺎرﻛﻴـﺔ ‪ -‬ﺑـﺪر ‪ -‬أﺣﺪ‬ ‫ اﻟﻘﺎدﺳﻴﺔ ‪ -‬اﻟﺠﻠﻮﻳﺔ ‪ -‬اﻤﺰروﻋﻴﺔ‬‫ اﻟﺠﺎﻣﻌﻴـﻦ ‪ -‬ﻣﺮﻛـﺰ إﺳﻜـﺎن‬‫اﻟﺪﻣﺎم(‪.‬‬

‫ﻣ ﱢ‬ ‫ُﻮﺿﺤـﺎ ً أن اﻷﻣﺎﻧﺔ ﺗﻌﻤـﻞ ﻋﲆ اﻟﺘﻨﺴﻴﻖ‬ ‫ﻣـﻊ اﻟﻘﺎﺋﻤـﻦ ﻋـﲆ اﻟﻠﺠـﺎن اﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻴﺔ‬ ‫داﺧﻞ اﻷﺣﻴـﺎء ﺑﻬﺪف ﺗﺴﻠﻴﻤﻬﻢ اﻹﴍاف‬ ‫ﻋﲆ ﺗﻠـﻚ اﻟﺴﺎﺣﺎت وﻣﺘﺎﺑﻌﺘﻬـﺎ وﺗﺤﺪﻳﺪ‬ ‫اﻟﻔـﱰات اﻤﻨﺎﺳﺒـﺔ ﻻﺳﺘﻘﺒـﺎل اﻤﺮﺗﺎدﻳﻦ‪،‬‬ ‫ﺑﺤﻴﺚ ﺗﺨﺪم أﺑﻨﺎء اﻟﺤﻲ اﻤﻘﺎﻣﺔ ﻓﻴﻪ ِوﻓﻘﺎ ً‬ ‫ﻟﺮؤﻳﺔ أﻋﻀﺎء اﻟﻠﺠﺎن اﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻴﺔ‪.‬‬ ‫ﻳُﺬﻛـﺮ أن اﻟﺴﻨـﻮات اﻟﻘﻠﻴﻠﺔ اﻤﺎﺿﻴﺔ‬ ‫ﺷـﻬﺪت ﺻﺪور اﻷﻣـﺮ اﻟﺴﺎﻣـﻲ اﻟﻜﺮﻳﻢ‬ ‫ﺑﻨﻘﻞ ﻣﻠﻜﻴﺔ ﻣﺘﻨﺰه »ﻋـﻦ ﻧﺠﻢ« ﺑﻤﻮﻗﻌﻪ‬ ‫اﻟﺤـﺎﱄ ﻷﻣﺎﻧـﺔ اﻷﺣﺴـﺎء‪ ،‬وﺗﺤﻮﻳﻠـﻪ إﱃ‬ ‫ﻣﺘﻨﺰه ﻋﺎم ﺗﺘﻮﱃ اﻟﻬﻴﺌﺔ اﻟﻌﺎﻣﺔ ﻟﻠﺴﻴﺎﺣﺔ‬ ‫واﻵﺛﺎر اﻹﴍاف ﻋـﲆ اﻤﻮاﻗﻊ اﻷﺛﺮﻳﺔ ﻓﻴﻪ‬ ‫ﺑﺎﻟﺘﻨﺴﻴﻖ ﻣﻊ اﻷﻣﺎﻧﺔ‪.‬‬

‫أﻓﻀـﻞ ﺳﻴﺎﺳـﺔ ﺗﺘﺨﺬﻫـﺎ ﺑﻌـﺾ اﻟـﻮزارات ﺳﻴﺎﺳـﺔ اﻟﻌـﺰل‬ ‫اﻟﺒﺮوﻗﺮاﻃﻲ‪ ،‬وﻫﻲ ﻃﺮﻳﻘﺔ ﻣﻨﺒﺜﻘﺔ ﻣﻦ ﻗﺎﻋﺪة »ﺳـﻜﺘﻢ ﺑﻜﺘﻢ« ﻓﻼ‬ ‫ﻧﻌـﺮف ﻣﺎ وراءﻫـﺎ وﻻ ﻳﻤﻜﻦ ﻣـﻦ ﺧﻼﻟﻬﺎ ﺗﺮﺟﻤﺔ ﻧﺒﺾ اﻟﺸـﺎرع‪،‬‬ ‫ﺑﻴﻨﻤﺎ ﻫﻨﺎك وزارات ﺗﻔﻀﻞ اﻟﻌﺮاك واﻟﺤﺮاك اﻟﻴﻮﻣﻲ‪ ،‬وﺑﻦ ﻫﺬه وﺗﻠﻚ‬ ‫ﻣﺴﺎﻓﺔ ﺗﻨﻤﻴﺔ وﻣﺴﺎﻓﺔ وﻃﻦ‪.‬‬ ‫وزارة اﻟﺨﺪﻣﺔ اﻤﺪﻧﻴﺔ ﺗﺘﻨﺼﻞ ﻣﻦ ﻣﺴـﺆوﻟﻴﺎﺗﻬﺎ وﺗﻜﺘﻔﻲ ﺑﺪور‬ ‫»اﻟﻮﺳﻴﻂ« ﻟﻠﺒﺎﺣﺜﻦ ﻋﻦ ﻋﻤﻞ‪ ،‬وزارة اﻟﺘﺨﻄﻴﻂ ﺗﻨﴩ ﻟﻜﻢ ‪ 37‬ﺳﺒﺒﺎ ً‬ ‫ﻟﺘﻌﺜﺮ ﻣﺸـﺎرﻳﻊ اﻟﺤﻜﻮﻣﺔ‪ ،‬ووزارة اﻹﺳـﻜﺎن ﻟـﻢ ﺗﻮﻓﺮ اﻟﺤﺪ اﻷدﻧﻰ‬ ‫ﻣﻦ اﻟﺸـﻘﻖ اﻟﺴـﻜﻨﻴﺔ ﻣﻦ ‪ 500‬أﻟﻒ وﺣﺪة ﺳـﻜﻨﻴﺔ أﻣﺮ ﺑﺘﻨﻔﻴﺬﻫﺎ‬ ‫ﺧﺎدم اﻟﺤﺮﻣﻦ اﻟﴩﻳﻔﻦ ﻟﺤﻞ أزﻣﺔ اﻹﺳﻜﺎن ﰲ اﻟﺴﻌﻮدﻳﺔ‪ ،‬ووزارة‬ ‫اﻟﻌﻤﻞ دﺧﻠﺖ ﰲ ﻣﻨﺎوﺷـﺎت ﻣﻊ ﻫﻮاﻣﺮ اﻟﺘﺠـﺎرة وﺣﺪدت »ﺣﺎﻓﺰ«‬ ‫و»ﻧﻄﺎﻗﺎت« ﻟﻠﺘﻨﻔﺲ ﻣﺴﺘﻘﺒﻼً‪.‬‬ ‫وزارات ﺗﺸـﻨﻖ اﻟﻠﻮاﺋـﺢ واﻷﻧﻈﻤـﺔ ﺑﺎﺟﺘﻬـﺎدات واﻟﻘﺎﻋـﺪة‬ ‫ﺗﻘـﻮل »ﻻ اﺟﺘﻬﺎد ﺑﻮﺟﻮد اﻟﻨﺺ«‪ ،‬ووزارات ﺗﺘﻠﺬذ ﺑﺈﺷـﻐﺎل اﻟﻨﺎس‬ ‫ﺑﺎﻟﻘﻀﺎﻳﺎ واﻷزﻣـﺎت اﻟﻴﻮﻣﻴﺔ‪ ،‬ووزارات )ﻣﺎﺷـﻴﺔ( »ﺟﻨﺐ اﻟﺤﻴﻂ«‬ ‫وﺗﺒﺘﻌـﺪ ﻋﻦ دواﺋﺮ اﻟﻀﻮء ﻋـﲆ ﻃﺮﻳﻘﺔ )اﺑﻌﺪ ﻋﻦ ﴍ اﻹﻋﻼم وﻏﻨﻲ‬ ‫ﻟﻪ(‪.‬‬ ‫ﻓـﻮارق اﻟﻈﻬـﻮر واﻟﺘﻌﺎﻃـﻲ ﻣﺨﺘﻠﻔـﺔ ﻣـﻦ وزارة إﱃ أﺧﺮى‪،‬‬ ‫ﻣﻨﺰو‬ ‫ﻓﺒﻌﻀﻬﺎ ﻳﺒﺤﺚ ﻋﻦ دواﺋﺮ اﻟﻀﻮء ﻣﻊ ﺧﻠﻂ اﻷوراق‪ ،‬وﺑﻌﻀﻬﺎ‬ ‫ٍ‬ ‫ﻫﻨـﺎك ﰲ اﻟﺮﻛﻦ ﻻ ﻳﺴـﻤﺢ ﺑﺒﺼﻴـﺺ اﻟﻀﻮء وﻻ ﻳﺮﺣـﺐ ﺑﺎﻟﺼﻮت‬ ‫اﻹﻋﻼﻣﻲ ﻣﻬﻤـﺎ ﻛﺎن ﺻﻮﺗﻪ وﺻﺪاه‪ ،‬وﻳﻔﻀـﻞ اﻟﻌﻤﻞ ﺑﺮوﺗﻦ ﻗﺪﻳﻢ‬ ‫وﻫﺎدئ وﻣﺨﺮﺟﺎﺗﻪ ﻻ ﺗﻨﺎﺳﺐ اﻟﺰﻣﺎن وﻻ اﻤﻜﺎن‪.‬‬ ‫ﺑﺪﺧﻮل ﴍﻛﺔ أراﻣﻜﻮ ﰲ ﺗﻨﻔﻴﺬ اﻤﺸﺎرﻳﻊ اﻟﺤﻴﻮﻳﺔ اﻤﻬﻤﺔ أﻋﺘﻘﺪ‬ ‫أن ﺑﻌﺾ اﻟﻮزارات ﺳﺘﻌﻠﻖ ﻟﻮﺣﺔ »ﻟﻠﺘﻘﺒﻴﻞ« ﻗﺮﻳﺒﺎً‪ ،‬واﻟﻠﻪ أﻋﻠﻢ‪.‬‬

‫‪alhammadi@alsharq.net.sa‬‬


‫ﺳﺠﻰ اﻟﺤﺴﻦ‪:‬‬ ‫‪ ٢٤‬أﻟﻒ ﻃﻠﺐ‬ ‫ﺑﺮاءة اﺧﺘﺮاع‬ ‫ﻣﻨﺬ ‪١٩٩٨‬‬ ‫ُﺳ ﱢﺠﻞ ﻣﻨﻬﺎ‬ ‫‪٪١٠‬‬

‫اﻟﺪﻣﺎم ‪ -‬ﻣﺤﻤﺪ ﺧﻴﺎط‬ ‫ﺗﺸـﺎرك اﻷﻣﺎﻧﺔ اﻟﻌﺎﻣـﺔ ﻤﺠﻠﺲ اﻟﺘﻌـﺎون ﻟﺪول‬ ‫اﻟﺨﻠﻴﺞ اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ‪ ،‬ﻣﻤﺜﻠﺔ ﰲ ﻣﻜﺘﺐ ﺑﺮاءات اﻻﺧﱰاع‬ ‫ﻤﺠﻠـﺲ اﻟﺘﻌـﺎون‪ ،‬ﺑﺠﻨـﺎح ﰲ ﻣﻌـﺮض اﻟﺘﻘﻨﻴﺔ‬ ‫اﻟﺜﺎﻧﻲ اﻟـﺬي ﻳﻨﻈﻤﻪ ﻣﺮﻛﺰ اﻷﻣﺮ ﺳﻠﻄﺎن ﻟﻠﻌﻠﻮم‬ ‫واﻟﺘﻘﻨﻴـﺔ »ﺳﺎﻳﺘـﻚ«‪ ،‬ﺿﻤﻦ ﻓﻌﺎﻟﻴـﺎت اﻤﻬﺮﺟﺎن‬ ‫اﻟﻮﻃﻨﻲ اﻟﺨﺎﻣﺲ ﻟﻠﻌﻠﻮم واﻟﺘﻘﻨﻴﺔ ﰲ ﻣﺪﻳﻨﺔ اﻟﺨﱪ‪ ،‬اﻟﺬي‬ ‫ﻳﺨﺘﺘﻢ ﻏﺪا ً اﻟﺨﻤﻴﺲ‪ .‬وﺑﻴﻨـﺖ اﻟﺒﺎﺣﺜﺔ ﰲ ﻗﺴﻢ اﻟﱪاءات‬ ‫ﰲ ﻣﻜﺘﺐ ﺑﺮاءات اﻻﺧﱰاع ﻤﺠﻠﺲ اﻟﺘﻌﺎون ﻟﺪول اﻟﺨﻠﻴﺞ‬

‫اﻟﻌﺮﺑﻴـﺔ‪ ،‬ﺳﺠﻰ ﻣﺤﻤﺪ اﻟﺤﺴـﻦ‪ ،‬أن اﻤﻜﺘﺐ ﻳﻬﺪف ﻣﻦ‬ ‫ﺧﻼل ﺗﻠﻚ اﻤﺸﺎرﻛـﺔ إﱃ دﻋﻢ اﻻﺑﺘﻜﺎر واﻻﺧﱰاع‪ ،‬وﻧﴩ‬ ‫ﺛﻘﺎﻓـﺔ اﻤﻠﻜﻴـﺔ اﻟﻔﻜﺮﻳـﺔ وﻣﻔﺎﻫﻴﻤﻬﺎ‪ ،‬وزﻳـﺎدة اﻟﻮﻋﻲ‬ ‫ﺑﻬـﺎ ﺑﻦ ﴍاﺋﺢ دول اﻤﺠﻠـﺲ‪ ،‬واﻟﺘﻌﺮﻳﻒ ﺑﺄﻫﻤﻴﺘﻬﺎ ﰲ‬ ‫ﺣﻔـﻆ ﺣﻘـﻮق اﻤﺒﺘﻜﺮﻳﻦ واﻤﺒﺪﻋﻦ ﻣـﻦ دول اﻤﺠﻠﺲ‪.‬‬ ‫وأﺿﺎﻓﺖ أن اﻤﻜﺘﺐ ﻳﺤﺮص ﻋﲆ اﻤﺸﺎرﻛﺔ ﰲ ﻫﺬا اﻟﻨﻮع‬ ‫ﻣـﻦ اﻤﻌـﺎرض إﻳﻤﺎﻧﺎ ً ﻣﻨـﻪ ﺑﺄﻫﻤﻴﺔ اﻟﺪور اﻟـﺬي ﻳﻠﻌﺒﻪ‬ ‫اﻻﺑﺘﻜـﺎر وﺣﻔﻆ اﻟﺤﻘﻮق ﰲ ﺣﻴﺎة اﻟﺸﻌﻮب ورﻓﺎﻫﻴﺘﻬﺎ‪،‬‬ ‫وﺗﻨﻮﻳـﻊ ﻣﺼﺎدر دﺧﻠﻬـﺎ‪ ،‬وذﻟﻚ ﻻ ﻳﺄﺗـﻲ إﻻ ﻣﻦ ﺧﻼل‬ ‫اﻟﺒﺤﺚ واﻟﺘﻄﻮﻳﺮ اﻟﺬي أﺻﺒﺢ ﻣﺤﻮرا ً أﺳﺎﺳﻴﺎ ً ﰲ ﺟﻤﻴﻊ‬

‫اﻟﻘﻄﺎﻋـﺎت اﻻﺑﺘﻜﺎرﻳﺔ‪.‬وﻗﺎﻟﺖ إن ﻋـﺪد ﻃﻠﺒﺎت اﻻﺧﱰاع‬ ‫اﻟﺘـﻲ أودﻋﺖ ﻣﻨﺬ إﻧﺸﺎء اﻤﺮﻛﺰ أواﺧﺮ ‪ 1998‬ﺣﺘﻰ اﻵن‬ ‫وﺻﻠـﺖ إﱃ ‪ 24‬أﻟﻒ ﻃﻠﺐ ﺑﺮاءة اﺧـﱰاع‪ ،‬وﺗﻢ ﺗﺴﺠﻴﻞ‬ ‫‪ 2400‬ﺑﺮاءة اﺧﱰاع‪ ،‬وﻗﺎﻟﺖ إن اﻤﻜﺘﺐ ﻳﺴﺘﻘﺒﻞ ﻃﻠﺒﺎت‬ ‫ﺑﺮاءات اﻻﺧـﱰاع اﻟﺘﻲ ﻳﻮدﻋﻬﺎ ﻣﻘﺪﻣـﻮ اﻟﻄﻠﺒﺎت ﻟﺪﻳﻪ‪،‬‬ ‫وﻳﻘﻮم ﺑﻔﺤﺼﻬﺎ ﻣـﻦ اﻟﻨﺎﺣﻴﺘﻦ اﻟﺸﻜﻠﻴﺔ واﻤﻮﺿﻮﻋﻴﺔ‪،‬‬ ‫وﻳﻤﻨـﺢ ﺑـﺮاءات اﻻﺧـﱰاع ﻟﻠﻄﻠﺒـﺎت إذا ﺗﻮﻓـﺮت ﻓﻴﻬﺎ‬ ‫ﴍوط اﻤﻨـﺢ اﻤﻨﺼـﻮص ﻋﻠﻴﻬـﺎ ﰲ اﻟﻨﻈـﺎم واﻟﻼﺋﺤﺔ‬ ‫اﻟﺘﻨﻔﻴﺬﻳـﺔ‪ ،‬ﻣﺆﻛﺪة أن ﺑﺮاءات اﻻﺧﱰاع ﺳﺎرﻳﺔ ﰲ ﺟﻤﻴﻊ‬ ‫دول ﻣﺠﻠﺲ اﻟﺘﻌﺎون‪ ،‬وﻻ ﺗﺤﺘﺎج إﱃ أﻳﺔ إﺟﺮاءات أﺧﺮى‬

‫‪6‬‬

‫ﻣﺤﻠﻴﺎت‬

‫ﰲ اﻟـﺪول اﻷﻋﻀـﺎء‪ ،‬وﻳﺤﻈﺮ ﻧﻈـﺎم ﺑـﺮاءات اﻻﺧﱰاع‬ ‫اﻟﺘﻌـﺪي ﻋﲆ أي ﺑـﺮاءة اﺧﱰاع ﺻﺎدرة ﻣـﻦ اﻤﻜﺘﺐ ﰲ‬ ‫أي دوﻟﺔ ﻣﻦ دول اﻤﺠﻠﺲ‪ .‬وأﺷـﺎر اﻤﴩف ﻋﲆ ﺟﻨﺎح‬ ‫اﻤﻜﺘﺐ ﻓﻬـﺪ اﻤﻄﺮي إﱃ أن ﻣﺸﺎرﻛـﺔ اﻤﻜﺘﺐ ﺗﻀﻤﻨﺖ‬ ‫ﻋﺪدا ً ﻣﻦ اﻤﻄﺒﻮﻋﺎت اﻟﺘـﻲ ﺗﻌﺮف ﻛﻴﻔﻴﺔ اﻟﺤﺼﻮل ﻋﲆ‬ ‫ﺑﺮاءة اﻻﺧﱰاع واﻹﺟﺎﺑﺔ ﻋﲆ اﻻﺳﺘﻔﺴﺎرات ﻣﻦ اﻟﺠﻤﻬﻮر‬ ‫اﻟﺰاﺋﺮ ﻟﺠﻨﺎح اﻤﻌـﺮض‪ .‬وأﺿﺎف أن اﻤﻜﺘﺐ ﻣﻨﺬ أن ﺑﺪأ‬ ‫ﻋﻤﻠﻪ ﻳﻬﺪف إﱃ ﺗﺴﻬﻴﻞ آﻟﻴﺔ ﻣﻨﺢ ﺑﺮاءات اﻻﺧﱰاع‪ ،‬ﻻﻓﺘﺎ ً‬ ‫إﱃ أن ﻣﻌﺪل اﻧﺘﻈـﺎر ﻃﻠﺐ ﺗﺴﺠﻴﻞ اﻟﱪاءة ﻳﱰاوح ﺑﻦ‬ ‫ﺳﻨﺘﻦ وأرﺑﻊ ﺳﻨﻮات‪.‬‬

‫ﻣﴩﻓﺔ اﻟﺠﻨﺎح ﺗﻘﺪم اﻻﺳﺘﺸﺎرات ﻟﻠﺠﻤﻬﻮر )ﺗﺼﻮﻳﺮ‪ :‬ﻣﺤﻤﺪ رﻓﺎﻋﻲ(‬

‫ا رﺑﻌﺎء ‪15‬ﺟﻤﺎدى ا وﻟﻰ ‪1434‬ﻫـ ‪ 27‬ﻣﺎرس ‪2013‬م اﻟﻌﺪد )‪ (479‬اﻟﺴﻨﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬

‫ﺑﻦ ﺛﻨﻴﺎن‪ :‬ﺷﺒﺎﺑﻨﺎ ﺳﻴﻘﻮدون اﻟﺠﺒﻴﻞ اﻟﺼﻨﺎﻋﻴﺔ اﻟﺪﻟﺒﺤﻲ‪ :‬ﺛﻼﺛﻮن أﻟﻒ ﺣﺎدث اﻟﻌﺎم اﻟﻤﺎﺿﻲ‬ ‫ﻧﺘﺞ ﻋﻨﻬﺎ ‪ ٣٦٩‬ﺣﺎﻟﺔ وﻓﺎة‬ ‫اﻟﺠﺒﻴﻞ ‪ -‬ﻣﺤﻤﺪ اﻟﺰﻫﺮاﻧﻲ‬

‫اﻷﻣﺮ ﺳﻌﻮد ﰲ ﺻﻮرة ﻣﻊ ﻃﻔﻠﺔ‬

‫)ﺗﺼﻮﻳﺮ‪ :‬ﻋﲇ اﻟﺴﻮﻳﺪ(‬

‫رأى رﺋﻴﺲ اﻟﻬﻴﺌﺔ اﻤﻠﻜﻴﺔ ﻟﻠﺠﺒﻴﻞ‬ ‫وﻳﻨﺒﻊ اﻷﻣﺮ ﺳﻌﻮد ﺑﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ ﺑﻦ‬ ‫ﺛﻨﻴـﺎن‪ ،‬أن ﻣﻬﺮﺟﺎن اﻟﺮﺑﻴﻊ اﻷول‬ ‫ﰲ اﻟﺠﺒﻴـﻞ إﺿﺎﻓـﺔ إﱃ ﻣـﺎ ﺗﺘﻤﻴﺰ‬ ‫ﺑﻪ اﻟﺠﺒﻴـﻞ اﻟﺼﻨﺎﻋﻴﺔ ﻣﻦ ﻣﺮاﻓﻖ‬ ‫اﺳﺘﻄﺎﻋﺖ أن ﺗﺠـﺬب ﻛﺜﺮا ً ﻣﻦ اﻷﻫﺎﱄ‬ ‫ﻟﻘﻀﺎء إﺟﺎزاﺗﻬﻢ ﰲ ﻣﺪﻳﻨﺔ اﻟﺠﺒﻴﻞ‪.‬‬ ‫وأﺿـﺎف‪ ،‬أﻣـﺲ‪ ،‬ﺧـﻼل زﻳﺎرﺗﻪ‬ ‫ﻣﻬﺮﺟﺎن اﻟﺮﺑﻴﻊ »ﻫﺬه اﻤﺪﻳﻨﺔ اﻟﺼﻨﺎﻋﻴﺔ‬ ‫أﺻﺒﺤـﺖ ﻣﻘﺼﺪاً‪ ،‬واﻤﻬﺮﺟـﺎن أﺻﺒﺢ‬ ‫ﻋﺎﻣـﻞ ﺟـﺬب ﻳُﺸﻜـﺮ اﻟﻘﺎﺋﻤـﻮن ﻋﲆ‬ ‫ﺗﻨﻈﻴﻤﻪ«‪.‬‬ ‫وأﻛﺪ أﻧﻪ ﺷـﺎﻫﺪ اﻷﻃﻔﺎل واﻟﻨﺴﺎء‬ ‫واﻟﻌﻮاﺋـﻞ ﻳﻘﻀـﻮن أﺣـﲆ اﻷوﻗﺎت ﰲ‬ ‫ﺑﻠﺪﻫـﻢ »وﻫـﺬا اﻟـﴚء اﻟـﺬي ﻧﻄﻠﺒـﻪ‬ ‫داﺋﻤـﺎً«‪ ،‬ﺷـﺎﻛﺮا ً اﻟﻘﻄـﺎع اﻟﺤﻜﻮﻣـﻲ‬ ‫اﻤﺸﺎرك ورﺟﺎل اﻟﻬﻴﺌﺔ اﻤﻠﻜﻴﺔ ﻟﻠﺘﻌﺎﻣﻞ‬ ‫واﻟﺘﻌﺎون‪.‬‬ ‫ﱠ‬ ‫وﻋـﱪ ﻋﻦ ﺳﻌﺎدﺗﻪ ﺑﻨﺒﺾ اﻟﺸﺒﺎب‬ ‫ﰲ ﻫـﺬه اﻤﺪﻳﻨـﺔ‪ ،‬ﻛﻮﻧـﻪ ﺳﻴﻜـﻮن ﻣﻦ‬ ‫ﻣﺼـﺎدر اﻟﺘﻨﻤﻴـﺔ »ﻫـﺬا ﻣـﺎ ﺗﺴﻌـﻰ‬ ‫إﻟﻴـﻪ ﺣﻜﻮﻣﺘﻨﺎ اﻟﺮﺷـﻴﺪة‪ ،‬وﻫﻲ ﻋﻨﺪﻣﺎ‬ ‫وﺿﻌﺖ ﻫﺬه اﻟﻠﺒﻨﺔ اﻷﺳﺎﺳﻴﺔ ﻟﻢ ﺗﺬﻫﺐ‬ ‫ﺳـﺪى‪ ،‬ﻓﺠﻴﻞ اﻟﻴـﻮم ﺳﻴﻘـﻮد اﻟﺠﺒﻴﻞ‬ ‫وﻛﻞ ﻣﺪن ﻣﻤﻠﻜﺘﻨﺎ اﻟﺤﺒﻴﺒﺔ«‪.‬‬

‫ﻗﺎل إن اﻟﻄﺎﻗﺔ اﻻﺳﺘﻴﻌﺎﺑﻴﺔ ﻟﻤﺸﺮوع دار اﻟﻤﺴﻨﻴﻦ ‪ 180‬ﻧﺰﻳﻼً‬

‫اﻟﻐﺎﻣﺪي ﻟـ |‪ :‬ﻗﺮﻳﺔ ا‪¤‬ﻳﺘﺎم اﻟﺠﺪﻳﺪة‬ ‫ﻣﺴﺎﺣﺘﻬﺎ ‪ ١٢‬أﻟﻒ ﻣﺘﺮ ﻣﺮﺑﻊ‬

‫وﻫﻲ ﻣﺴﺘﻘﻠﺔ ﻋﻦ ﺑﻌﻀﻬﺎ ﺑﻌﻀﺎ ً داﺧﻞ‬ ‫اﻟﺪﻣﺎم ‪ -‬ﻋﲇ آل ﻓﺮﺣﺔ‬ ‫اﻟﻘﺮﻳﺔ واﻟﻮﺣـﺪات اﻟﺴﻜﻨﻴﺔ‪ ،‬وأﺿﺎف‬ ‫أن ﻫﻨـﺎك ﺧﺪﻣـﺎت أﺧـﺮى ﻣﺘﻌـﺪدة‪،‬‬ ‫أﻛـﺪ ﻟـ»اﻟـﴩق« ﻣﺪﻳﺮﻋـﺎم‬ ‫ﻣﺜﻞ ﻣﻜﺎﺗـﺐ اﻹدارة‪ ،‬واﻻﺧﺘﺼﺎﺻﻴﻦ‬ ‫اﻟﺸـﺆون اﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻴﺔ ﰲ اﻤﻨﻄﻘﺔ‬ ‫واﻤﴩﻓـﻦ‪ ،‬ﺣﻴـﺚ ﻳﺼـﻞ ﻋﺪدﻫﻢ إﱃ‬ ‫اﻟﴩﻗﻴﺔ‪ ،‬ﺳﻌﻴﺪ اﻟﻐﺎﻣﺪي‪ ،‬أﻣﺲ‪،‬‬ ‫ً‬ ‫ﺛﻤﺎﻧـﻦ ﻣﻮﻇﻔـﺎ ﰲ اﻟﻘﺮﻳـﺔ‪ ،‬ووﺟـﻮد‬ ‫أن ﻣﴩوع ﻗﺮﻳﺔ اﻷﻳﺘﺎم اﻟﺠﺪﻳﺪة‬ ‫ﻣﻜﺘﺒـﺔ ﻋﺎﻣﺔ وﻣﺴﺠـﺪ ﺟﺎﻣﻊ‪ ،‬وﻏﺮﻫﺎ‬ ‫ﻳﻘـﻊ ﰲ ﻣﺪﻳﻨـﺔ اﻟﺪﻣـﺎم ﺑﺤـﻲ‬ ‫ﻣﻦ اﻟﺨﺪﻣﺎت‪.‬‬ ‫اﻤﺰروﻋﻴﺔ‪ ،‬وﺗﺼﻞ ﻃﺎﻗﺘﻪ اﻻﺳﺘﻴﻌﺎﺑﻴﺔ‬ ‫وأﺷـﺎر إﱃ أن ﻣـﺪة اﻟﺘﻨﻔﻴﺬ ﺑﻌﺪ‬ ‫إﱃ ﻧﺤـﻮ ‪ 162‬ﺣﺎﻟـﺔ‪ ،‬وﺳﺘﻘـﺎم ﻋﲆ‬ ‫ً‬ ‫ﺗﺴﻠـﻢ اﻤﻘﺎول ﻟﻠﻤـﴩوع ﻓﻌﻠﻴﺎ ﺗﺼﻞ‬ ‫ﻣﺴﺎﺣـﺔ ‪ 12‬أﻟـﻒ ﻣـﱰ ﻣﺮﺑـﻊ‪ ،‬ﺑﻌﺪ‬ ‫إﱃ ﻧﺤـﻮ أرﺑﻌـﻦ ﺷـﻬﺮاً‪ .‬ﻣـﻦ ﺟﻬـﺔ‬ ‫ﻫـﺪم اﻤﺒﺎﻧـﻲ اﻟﻘﺪﻳﻤـﺔ اﻟﻘﺎﺋﻤـﺔ ﻋﲆ‬ ‫أﺧﺮى‪ ،‬ﻗـﺎل اﻟﻐﺎﻣﺪي إن ﻣﴩوع دار‬ ‫اﻷرض‪ ،‬وﻳﺘﻮﻗﻊ اﻟﺒﺪء ﺑﺎﻹﻧﺸﺎء ﺧﻼل‬ ‫ﺳﻌﻴﺪ اﻟﻐﺎﻣﺪي‬ ‫اﻤﺴﻨﻦ اﻟﺘﻲ ﺗﺼﻞ ﻃﺎﻗﺘﻪ اﻻﺳﺘﻴﻌﺎﺑﻴﺔ‬ ‫ﺛﻼﺛﺔ أﺷـﻬﺮ ﺑﻌﺪ ﺗﺮﺳﻴﺔ اﻤﴩوع ﻋﲆ‬ ‫ﻣﻘـﺎول‪ ،‬وﺗﻢ ﻓﺘﺢ اﻟﻈﺮوف واﺳﺘﻘﺒﺎل ﻋﺮوض اﻤﻘﺎوﻟﻦ‪ ،‬إﱃ ‪ 180‬ﻧﺰﻳـﻼً‪ ،‬ﻣﺎﺋـﺔ ﻧﺰﻳﻞ‪ ،‬وﺛﻤﺎﻧﻦ ﻧﺰﻳﻠـﺔ‪ ،‬ﻣﺸﺮا ً إﱃ‬ ‫وﻫﻲ اﻵن ﰲ إﺟﺮاءات اﻟﱰﺳﻴﺔ ﻟﻠﺒﺪء ﰲ اﻹﻧﺸﺎء‪ ،‬واﻟﺘﻜﻠﻔﺔ أن اﻤﺮﻛـﺰ ﻳﻀـﻢ ﰲ اﻟﻔـﱰة اﻟﺤﺎﻟﻴﺔ ‪ 35‬ﻧﺰﻳـﻼً ﰲ ﻗﺴﻢ‬ ‫ﺳﺘﺤﺪد ﺑﻌﺪ ﺗﻮﻗﻴﻊ اﻻﻋﺘﻤﺎد ﻣـﻊ اﻤﻘﺎول اﻤﻨﻔﺬ‪ ،‬ﻻﻓﺘﺎ ً إﱃ اﻟﺮﺟـﺎل‪ ،‬و‪ 16‬ﻧﺰﻳﻠﺔ ﰲ ﻗﺴـﻢ اﻟﻨﺴﺎء‪ ،‬ﻣﻦ داﺧﻞ اﻤﻨﻄﻘﺔ‬ ‫أن اﻤـﴩوع ﻳﺤـﻮي ‪ 18‬وﺣـﺪة ﺳﻜﻨﻴـﺔ‪ ،‬وﻣﺴﺎﺣﺔ ﻛﻞ وﻣﺤﺎﻓﻈﺎﺗﻬـﺎ‪ ،‬ﻛﻤـﺎ ﺗـﻢ اﻟﺒـﺪء ﰲ إﻧﺸـﺎء دار ﺟﺪﻳﺪة ﰲ‬ ‫وﺣـﺪة ‪ 250‬ﻣـﱰا ً ﻣﺮﺑﻌـﺎ ً ﺗﺨﺪم ﺗﺴﻌﺔ أﺷـﺨﺎص‪ ،‬وﺗﻢ اﻤﺮﻛـﺰ‪ ،‬وﻫـﻲ »دار اﻟﻀﻴﺎﻓـﺔ واﻹﺧـﺎء« اﻟﺘـﻲ ﺳﺘﺨﺪم‬ ‫ﺗﻮزﻳﻌﻬﺎ ﻋﲆ ﺛﻼث ﻓﺌﺎت ﻋﻤﺮﻳﺔ‪ ،‬اﻷوﱃ ﺗﺒﺪأ ﻣﻦ ﺳﻦ ﻋﴩ اﻤﺮﴇ اﻟﻨﻔﺴﻴﻦ اﻟﺬﻳـﻦ ﻳُﻨﻬﻮن ﻋﻼﺟﻬﻢ ﰲ ﻣﺠﻤﻊ اﻷﻣﻞ‬ ‫ﺳﻨﻮات إﱃ ‪ 12‬ﺳﻨﺔ‪ ،‬واﻟﺜﺎﻧﻴﺔ )‪ (15 - 13‬ﺳﻨﺔ‪ ،‬واﻟﺜﺎﻟﺜﺔ وﻟﻴـﺲ ﻟﻬﻢ أﻗﺎرب‪ ،‬وﻛﺬﻟﻚ اﻤﴩدﻳـﻦ‪ ،‬و َﻣﻦ ﻳﻌﺎﻧﻮن ﻣﻦ‬ ‫)‪ (18 - 16‬ﺳﻨﺔ‪ ،‬وﻟﻜﻞ ﻓﺌﺔ ﺳﺖ وﺣﺪات ﺳﻜﻨﻴﺔ ﻣﺰودة اﻤﺸﻜـﻼت اﻟﻨﻔﺴﻴـﺔ‪ ،‬ﺣﻴﺚ ﺳﺘﻘﺪم ﻟﻬﻢ اﻟـﺪار اﻟﺨﺪﻣﺎت‬ ‫ﺑﺜﻼﺛﺔ ﻣﺴﺎﺑﺢ وﺛﻼث ﺻﺎﻻت ﻟﻠﻨﺎدي اﻟﺼﺤﻲ واﻟﺮﻳﺎﴈ‪ ،‬اﻟﻼزﻣﺔ‪.‬‬

‫اﻷﺣﺴﺎء ‪ -‬ﻋﻴﴗ اﻟﱪاﻫﻴﻢ‬ ‫أوﺿـﺢ ﻣﺪﻳـﺮ إدارة ﻣـﺮور‬ ‫اﻷﺣﺴـﺎء‪ ،‬اﻟﻌﻘﻴـﺪ ﺳﻠﻴﻤـﺎن‬ ‫اﻟﺰﻛﺮي‪ ،‬أن اﻟﺤﻮادث اﻤﺮورﻳﺔ‬ ‫ﰲ اﻷﺣﺴﺎء ﺑﻠﻐـﺖ ﺧﻼل اﻟﻌﺎم‬ ‫اﻤـﺎﴈ ‪ 29721‬ﺣﺎدﺛﺎً‪ ،‬وﺑﻠﻎ‬ ‫ﻋﺪد اﻟﻮﻓﻴﺎت ﻣﻦ ﺟﺮاﺋﻬﺎ ‪ ،369‬ﺑﻴﻨﻤﺎ‬ ‫أﺻﻴـﺐ ‪ 2589‬ﺷـﺨﺼﺎ ً ﻣﻦ ﻣﺨﺘﻠﻒ‬ ‫اﻟﻔﺌﺎت اﻟﻌﻤﺮﻳﺔ‪.‬‬ ‫ﺟـﺎء ذﻟـﻚ ﺧـﻼل اﺳﺘﻘﺒـﺎل‬ ‫ﻣﺤﺎﻓـﻆ اﻷﺣﺴـﺎء‪ ،‬اﻷﻣـﺮ ﺑـﺪر ﺑﻦ‬ ‫ﻣﺤﻤﺪ ﺑﻦ ﺟﻠﻮي آل ﺳﻌﻮد‪ ،‬ﰲ ﻣﻜﺘﺒﻪ‬ ‫ﰲ اﻹﻣـﺎرة‪ ،‬أﻣـﺲ‪ ،‬اﻟﻌﻘﻴـﺪ اﻟﺰﻛﺮي‪،‬‬ ‫ﻳﺮاﻓﻘﻪ رﺋﻴﺲ ﻗﺴﻢ اﻟﺴﻼﻣﺔ اﻤﺮورﻳﺔ‪،‬‬ ‫اﻟﻌﻘﻴـﺪ ﻋﺒﺪاﻟﺮﺣﻤﻦ ﺑـﻮدي‪ ،‬ورﺋﻴﺲ‬ ‫ﻗﺴﻢ اﻟﺤﻮادث‪ ،‬اﻤﻘﺪم ﺻﺎﻟﺢ اﻟﻘﺎﺳﻢ‪،‬‬ ‫ورﺋﻴـﺲ ﻗﺴﻢ اﻟﺴـﺮ‪ ،‬اﻟﻨﻘﻴﺐ ﻣﺎﺟﺪ‬ ‫اﻟﺪﻟﺒﺤـﻲ‪ .‬وﻛﺸﻒ اﻟﺰﻛﺮي إﺣﺼﺎﺋﻴﺔ‬ ‫اﻤﺨﺎﻟﻔﺎت اﻤﺮورﻳـﺔ اﻤﻴﺪاﻧﻴﺔ ﻟﺒﻌﺾ‬ ‫ﻗﺎﺋـﺪي اﻟﺴﻴـﺎرات ﺑﺎﻤﺤﺎﻓﻈﺔ ﺧﻼل‬ ‫اﻟﻌﺎم اﻤﺎﴈ‪ ،‬وﻋـﻦ ﺣﺠﻢ اﻤﺨﺎﻟﻔﺎت‬ ‫واﻟﺠﻬـﻮد اﻟﺘﻲ ﻳﺒﺬﻟﻬﺎ رﺟـﺎل ﻣﺮور‬ ‫اﻷﺣﺴـﺎء‪ ،‬ﺣﻴـﺚ ﺗﻢ رﺻـﺪ ‪67972‬‬

‫اﻟﺸﺮﻗﻴﺔ ﺗﻨﺘﻈﺮ ﺗﺪﺷﻴﻦ وﺣﺪة‬ ‫اﻟﺴﻜﺮي اﻟﻤﺘﻨﻘﻠﺔ‬ ‫اﻟﺪﻣﺎم ‪ -‬ﻤﺎ اﻟﻘﺼﻴﺒﻲ‬ ‫ﻛﺸﻒ رﺋﻴـﺲ ﻣﺠﻠﺲ إدارة اﻟﺠﻤﻌﻴﺔ اﻟﺴﻌﻮدﻳـﺔ ﻟﻠﺴﻜﺮي واﻟﻐﺪد‬ ‫اﻟﺼﻤـﺎء ﰲ اﻤﻨﻄﻘﺔ اﻟﴩﻗﻴﺔ‪ ،‬اﻟﺪﻛﺘﻮر ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ اﻟﱰﻛﻲ‪ ،‬ﻋﻦ ﻗﺮب‬ ‫ﺗﺪﺷﻦ ﺳﻴﺎرة اﻟﻮﺣﺪة اﻤﺘﻨﻘﻠﺔ ﻟﻠﻜﺸﻒ ﻋﻦ ﻣﺮض اﻟﺴﻜﺮي‪ ،‬ﻣﺸﺮا ً‬ ‫إﱃ أن ﻫﺬه اﻟﺴﻴﺎرة ﺳﺘﺠﻮل ﰲ ﻣﺤﺎﻓﻈﺎت اﻤﻨﻄﻘﺔ اﻟﴩﻗﻴﺔ ﺑﺎﻻﺗﻔﺎق‬ ‫ﻣﻊ اﻟﺸﺆون اﻟﺼﺤﻴﺔ‪ ،‬وﻣﺪﻳﺮﻳﺔ اﻟﺘﻌﻠﻴﻢ ﰲ اﻤﻨﻄﻘﺔ اﻟﴩﻗﻴﺔ‪.‬‬ ‫وﺗﺤـﺪث اﻟﱰﻛﻲ ﻋـﻦ ﺗﻌﺎون اﻟﺠﻤﻌﻴﺔ ﻣـﻊ إدارة اﻟﺘﻌﻠﻴـﻢ واﻤﺴﺘﺸﻔﻴﺎت‬ ‫اﻟﺤﻜﻮﻣﻴـﺔ واﻟﺨﺎﺻـﺔ »ﻧﺘﻌﺎون ﺣﺎﻟﻴـﺎ ً ﻣﻊ ﻣﺴﺘﺸﻔﻰ اﻟـﻮﻻدة واﻷﻃﻔﺎل‪،‬‬ ‫ﺣﻴـﺚ إن ﻟﺪﻳﻬﻢ أﻟـﻒ ﻃﻔﻞ ﻣﺼﺎب ﺑﺎﻟﺴﻜـﺮي‪ ،‬وﻧﺤﻦ ﻧﻘـﻮم ﺑﺘﺪرﻳﺒﻬﻢ‬ ‫ﻋـﲆ ﻛﻴﻔﻴﺔ اﻟﺘﻌﺎﻣﻞ ﻣﻊ اﻤﻀﺨـﺔ اﻟﺘﻲ ﺗﺤﺘﺎج ﻻﻫﺘﻤﺎم ﻣﻦ اﻷﻫﻞ واﻟﻄﺒﻴﺐ‬ ‫واﻟﻄﻔـﻞ‪ ،‬وﻛﺬﻟـﻚ ﻧﺘﻌﺎﻣﻞ ﻣﻊ اﻤﺴﻨـﻦ ﰲ دور اﻹﻳﻮاء ﻣـﻦ ﻧﻮاﺣﻲ اﻟﻐﺬاء‬ ‫اﻟﺼﺤﻲ وﺗﻘﺮﺣـﺎت اﻟﺠﺴﻢ‪ ،‬واﻟﺠﻤﻌﻴﺔ ﺗﺤﺎول ﺗﺜﻘﻴﻒ اﻟﻘﺎﺋﻤﻦ ﻋﲆ ﻫﺬه‬ ‫اﻟﺪور واﻤﺨﺘﺼﻦ ﰲ اﻟﺘﻌﺎﻣﻞ ﻣﻊ اﻤﺴﻨﻦ«‪.‬‬ ‫ﺟﺎء ذﻟـﻚ ﻋﲆ ﻫﺎﻣﺶ ﻧـﺪوة أﻗﺎﻣﺘﻬﺎ اﻟﺠﻤﻌﻴـﺔ اﻟﺴﻌﻮدﻳﺔ ﻟﻠﺴﻜﺮي‬ ‫واﻟﻐـﺪد اﻟﺼﻤﺎء ﰲ اﻤﻨﻄﻘـﺔ اﻟﴩﻗﻴﺔ‪ ،‬أﻣﺲ اﻷول‪ ،‬ﺑﻌﻨـﻮان »ﻣﻀﺎﻋﻔﺎت‬ ‫اﻟﺴﻜـﺮ« ﰲ ﻓﻨـﺪق ﻛﺎرﻟﺘـﻮن اﻤﻌﻴﺒﺪ اﻟﺪﻣـﺎم‪ ،‬ﺣﻴﺚ ﻗﺪﻣـﺖ اﺧﺘﺼﺎﺻﻴﺔ‬ ‫اﻟﻐـﺪد اﻟﺼﻤﺎء ﰲ ﻣﺴﺘﺸﻔﻰ اﻟﺪﻣﺎم اﻤﺮﻛـﺰي‪ ،‬اﻟﺪﻛﺘﻮرة اﺑﺘﺴﺎم ﺑﺎﻋﻴﴗ‪،‬‬ ‫ورﻗـﺔ ﻋﻤﻞ ﻋـﻦ اﻤﺴﺘﺠـﺪات ﰲ ﻣـﺮض اﻟﺴﻜـﺮي‪ .‬أدار اﻟﻨـﺪوة رﺋﻴﺲ‬ ‫اﻟﺘﺜﻘﻴـﻒ اﻟﺼﺤـﻲ ﰲ اﻟﺠﻤﻌﻴـﺔ‪ ،‬اﻟﺪﻛﺘﻮر ﺑﺎﺳـﻢ ﻓﻮﺗﺎ‪ ،‬ورﺋﻴـﺲ اﻟﻠﺠﻨﺔ‬ ‫اﻟﻌﻠﻤﻴﺔ ﰲ اﻟﺠﻤﻌﻴﺔ‪ ،‬اﻟﺪﻛﺘﻮر أﺣﻤﺪ اﻟﺴﻨﻲ‪ ،‬ﺑﺤﻀﻮر ‪ 250‬ﻃﺒﻴﺒﺎ ً وﻃﺒﻴﺒﺔ‬ ‫واﺧﺘﺼﺎﴆ ﺗﻐﺬﻳﺔ ﻣﻦ ﻣﺨﺘﻠﻒ ﻣﺴﺘﺸﻔﻴﺎت اﻤﻨﻄﻘﺔ اﻟﴩﻗﻴﺔ‪.‬‬

‫اﻷﻣﺮ ﺑﺪر ﻳﻄﻠﻊ ﻋﲆ إﺣﺼﺎءات اﻟﺤﻮادث‬ ‫ﻣﺨﺎﻟﻔـﺔ‪ ،‬ﻓﻴﻤﺎ ﺟﺎءت ﻣﺨﺎﻟﻔﺔ ﺗﺠﺎوز‬ ‫اﻹﺷـﺎرة اﻟﻀﻮﺋﻴﺔ ‪ 3108‬ﻣﺨﺎﻟﻔﺎت‪،‬‬ ‫ﻓﻴﻤـﺎ ﺟـﺎءت ﻣﺨﺎﻟﻔﺔ ﻋﻜـﺲ اﻟﺴﺮ‬ ‫‪ 7493‬ﻣﺨﺎﻟﻔـﺔ‪ ،‬ﺑﻴﻨﻤـﺎ ﻣﺨﺎﻟﻔـﺔ‬ ‫اﻟﺘﻔﺤﻴـﻂ ‪ 340‬ﻣﺨﺎﻟﻔـﺔ‪ ،‬وﻛﺬﻟﻚ ﺗﻢ‬ ‫ﺿﺒـﻂ ‪ 57031‬أﻟﻒ ﻣﺨﺎﻟـﻒ ﻗﺎﻣﻮا‬ ‫ﺑﻤﺨﺎﻟﻔﺎت ﻣﺨﺘﻠﻔﺔ‪.‬‬ ‫وﻗﺎل اﻟﺰﻛـﺮي ﻣﻊ ﺗﻮﺟﻪ اﻤﻤﻠﻜﺔ‬

‫)ﺗﺼﻮﻳﺮ‪ :‬ﻋﻴﴗ اﻟﱪاﻫﻴﻢ(‬

‫وإدارة اﻤـﺮور ﺑﺸﻜـﻞ ﺧـﺎص ﻧﺤﻮ‬ ‫ﺗﻮﻓـﺮ اﻟﻄﺎﻗـﺔ ﺗـﻢ اﺳﺘﺒـﺪال ﻧﻈﺎم‬ ‫اﻹﺷـﺎرات اﻟﻀﻮﺋﻴـﺔ اﻟﻘﺪﻳـﻢ‪ ،‬ﻣﺒﻴﻨﺎ ً‬ ‫ﻣﺘﻮﺳـﻂ اﻻﺳﺘﻬـﻼك ﻟﻺﺷـﺎرات‬ ‫اﻟﻀﻮﺋﻴـﺔ اﻟﻘﺪﻳﻤـﺔ‪ ،‬إذ ﺗﺒﻠﻎ ﻣﺘﻮﺳﻂ‬ ‫اﺳﺘﻬﻼﻛﻬـﺎ ‪ 3600‬وات‪ ،‬ﺑﺨـﻼف‬ ‫اﻹﺷـﺎرات اﻟﻀﻮﺋﻴـﺔ اﻤﺘﻄـﻮرة اﻟﺘﻲ‬ ‫ﺗﺒﻠـﻎ ‪ 700‬وات‪ .‬وﻣـﻦ ﻧﺎﺣﻴﺘﻪ‪ ،‬أﺑﺎن‬

‫اﻟﻨﻘﻴـﺐ ﻣﺎﺟـﺪ اﻟﺪﻟﺒﺤـﻲ ﻟﻠﻤﺤﺎﻓﻆ‬ ‫ﺟﻬـﻮد وﺣـﺪة ﺑﺎﻟﺒﺤـﺚ واﻟﺘﺤﺮﻳﺎت‬ ‫اﻤﻴﺪاﻧﻴﺔ اﻟﺘﺎﺑﻌـﺔ ﻹدارة اﻤﺮور‪ ،‬وأﻧﻬﺎ‬ ‫ﺳﺎﻫﻤﺖ ﰲ إﻟﻘﺎء اﻟﻘﺒﺾ ﻋﲆ ﻛﺜﺮ ﻣﻦ‬ ‫اﻤﺨﺎﻟﻔﻦ‪.‬‬ ‫وأﺿـﺎف أن إدارة اﻤـﺮور‬ ‫وﻓـﺮت ﻛﺎﻣـﺮات ﺗﺼﻮﻳـﺮ ﻋـﲆ‬ ‫ﻣﺴﺘـﻮى ﻋـﺎل ﻟﻀﺒـﻂ اﻤﺨﺎﻟﻔﻦ ﰲ‬ ‫ﻣﻮاﻗﻌﻬـﻢ‪ ،‬ﻣﺆﻛـﺪا ً وﺟـﻮد ﻣﺨﱪﻳـﻦ‬ ‫ﰲ ﻣﻮاﻗـﻊ اﻟﺘﺠﻤﻬـﺮ‪ ،‬وأن ﻣﻌﺎﻣﻠـﺔ‬ ‫اﻤﺘﺠﻤﻬـﺮ ﻛﻤﻌﺎﻣﻠـﺔ اﻤﺨﺎﻟـﻒ‪ ،‬ﻣـﻦ‬ ‫ﺣﺠـﺰ ﻟﻠﻤﺮﻛﺒـﺔ‪ ،‬وﻏﺮاﻣـﺎت ﻣﺎﻟﻴـﺔ‪،‬‬ ‫وﺗﻮﻗﻴﻒ‪ .‬وﻋﺮض اﻟﺰﻛﺮي ﺗﻘﺮﻳﺮا ً‬ ‫ﻣﻔﺼﻼً ﻋﻦ ﺟﻬﻮد ﻣﺮور اﻤﺤﺎﻓﻈﺔ ﰲ‬ ‫أﺳﺒﻮع اﻤﺮور اﻟﺨﻠﻴﺠﻲ‪ ،‬واﻤﻬﺎم اﻟﺘﻲ‬ ‫ﻗﺎﻣﺖ ﺑﻬـﺎ اﻹدارة ﺑﺸﺄﻧـﻪ‪ ،‬ﺛﻢ أﻫﺪى‬ ‫اﻟﺰﻛﺮي ﻟﻸﻣﺮ ﺟﻠﻮي درﻋﺎ ً ﺗﺬﻛﺎرﻳﺔ‬ ‫ﻤﺴﺎﻫﻤﺘـﻪ اﻟﻔﻌﺎﻟـﺔ ﰲ إﻧﺠﺎح أﺳﺒﻮع‬ ‫اﻤﺮور‪ .‬وأﺷـﺎر اﻷﻣﺮ إﱃ اﻟﺪﻋﻢ اﻟﺬي‬ ‫ﻳﻠﻘـﺎه ﻣـﺮور اﻤﺤﺎﻓﻈـﺔ واﻹﻣﻜﺎﻧﺎت‬ ‫اﻟﻜﺒﺮة اﻟﺘﻲ ﻳﻤﺘﻠﻜﻬﺎ‪ ،‬ﻣﺆﻛﺪا ً ﴐورة‬ ‫ﺗﻔﻌﻴـﻞ دور رﺟـﻞ اﻤـﺮور ﻟﺘﺴﻬﻴﻞ‬ ‫اﻟﺤﺮﻛﺔ اﻤﺮورﻳـﺔ‪ ،‬وﺿﺒﻂ اﻤﺨﺎﻟﻔﻦ‬ ‫ﻓﻴﻤﺎ ﻳﻀﻤﻦ ﺳﻼﻣﺔ اﻟﺠﻤﻴﻊ‪.‬‬

‫اﻟﺒﻨﻴﺎن‪ :‬إﺷﻐﺎل اﻟﻔﻨﺎدق واﻟﺸﻘﻖ‬ ‫اﻟﻤﻔﺮوﺷﺔ ﻓﻲ اﻟﺸﺮﻗﻴﺔ ‪٪١٠٠‬‬ ‫اﻟﺪﻣﺎم ‪ -‬ﻣﺤﻤﺪ ﺧﻴﺎط‬

‫وﺻﻠﺖ ﻧﺴﺒﺔ اﻷﺷـﻐﺎل ﰲ ﻗﻄﺎع‬ ‫اﻹﻳـﻮاء ﺑﺎﻤﻨﻄﻘـﺔ اﻟﴩﻗﻴـﺔ إﱃ‬ ‫‪ %100‬ﺑﺴﺒـﺐ اﻹﻗﺒـﺎل اﻟﻜﺒﺮ‬ ‫اﻟـﺬي ﺗﺸﻬـﺪه اﻤﻨﻄﻘـﺔ ﺧﻼل‬ ‫إﺟﺎزة ﻣﻨﺘﺼﻒ اﻟﻌﺎم اﻟﺪراﳼ‪.‬‬ ‫وذﻛـﺮت ﺟﻬﺎت ﻋﺎﻣﻠـﺔ ﰲ ﻗﻄﺎع‬ ‫اﻹﻳـﻮاء أن اﻟﻘﻄـﺎع ﻳﻌﺘﻤـﺪ ﺑﺪرﺟـﺔ‬ ‫ﻛﺒﺮة ﻋﲆ زوار ﻣﻦ اﻤﻨﻄﻘﺔ اﻟﻮﺳﻄﻰ‪،‬‬ ‫ودول اﻟﺨﻠﻴـﺞ اﻟﻌﺮﺑـﻲ‪ ،‬ﻣﺸﺮﻳﻦ إﱃ‬ ‫أن اﻤﻨﻄﻘـﺔ اﻟﴩﻗﻴـﺔ ﺣﻘﻘﺖ ﻣﻌﺪﻻت‬ ‫ﻧﻤﻮ ﻋﺎﻟﻴﺔ ﰲ ﺧﺪﻣﺎت اﻹﻳﻮاء اﻟﺴﻴﺎﺣﻲ‬ ‫ﻟﻠﻔﻨﺎدق واﻟﻮﺣﺪات اﻟﺴﻜﻨﻴﺔ اﻤﻔﺮوﺷﺔ‬ ‫وﻣﻌـﺪﻻت اﻟﺘﺸﻐﻴﻞ‪ ،‬ﻻﻓﺘﻦ إﱃ أن ﺑﻨﺎء‬ ‫اﻤﻨﻄﻘﺔ ﻟــ‪ 12‬ﻓﻨﺪﻗﺎ ً ﻣـﻦ ﻓﺌﺔ ﺧﻤﺲ‬ ‫ﻧﺠـﻮم ﻳﻌﻮد إﱃ اﻟﺘﻮﺳـﻊ واﻟﻨﻤﻮ اﻟﺬي‬ ‫ﺗﺤﻘـﻖ ﰲ اﻷﻋـﻮام اﻷﺧـﺮة‪ ،‬ﻧﺘﻴﺠـﺔ‬ ‫ﻟﻠﺘﻨﻤﻴﺔ اﻟﺴﻴﺎﺣﻴـﺔ واﻻﻗﺘﺼﺎدﻳﺔ‪ ،‬ﻓﻘﺪ‬ ‫ﺗﻨﺎﻣـﻰ ﻣﻌـﺪل اﻹﺷـﻐﺎل اﻟﻔﻨﺪﻗﻲ ﰲ‬ ‫اﻤﺘﻮﺳﻂ ﻃـﻮل اﻟﻌـﺎم إﱃ ‪ %66‬ﻋﺎم‬

‫ﻋﺒﺪاﻟﻠﻄﻴﻒ اﻟﺒﻨﻴﺎن‬

‫‪ ،2011‬وﻫـﺬا ﻳﻌـﺪ ﺛﺎﻧـﻲ أﻋﲆ ﻣﻌﺪل‬ ‫إﺷـﻐﺎل ﻓﻨﺪﻗـﻲ ﺑﻌـﺪ ﻣﻨﻄﻘﺘـﻲ ﻣﻜﺔ‬ ‫اﻤﻜﺮﻣﺔ‪ ،‬واﻤﺪﻳﻨﺔ اﻤﻨﻮرة‪.‬‬ ‫وأﺷـﺎر اﻤﺪﻳـﺮ اﻟﺘﻨﻔﻴـﺬي ﻟﻔﺮع‬ ‫اﻟﻬﻴﺌـﺔ اﻟﻌﺎﻣـﺔ ﻟﻠﺴﻴﺎﺣـﺔ واﻵﺛـﺎر ﰲ‬ ‫اﻤﻨﻄﻘﺔ اﻟﴩﻗﻴﺔ‪ ،‬اﻤﻬﻨﺪس ﻋﺒﺪاﻟﻠﻄﻴﻒ‬ ‫اﻟﺒﻨﻴـﺎن‪ ،‬إﱃ ﺗﻨﻮع اﻟﻔﻌﺎﻟﻴﺎت واﻟﱪاﻣﺞ‬ ‫اﻟﺴﻴﺎﺣﻴـﺔ اﻟﺠﺎذﺑـﺔ ﰲ اﻤﻨﻄﻘـﺔ‪،‬‬

‫وﻣﻨﻬـﺎ ﻣﻬﺮﺟـﺎن اﻟﺴﺎﺣـﻞ اﻟﴩﻗﻲ‪،‬‬ ‫ﻣﺆﻛـﺪا ً اﻟﴩاﻛـﺔ ﺑﻦ ﻣﺠﻠـﺲ اﻟﺘﻨﻤﻴﺔ‬ ‫اﻟﺴﻴﺎﺣﻴـﺔ وﻋﺪد ﻣﻦ اﻟﺠﻬـﺎت‪ ،‬أﻫﻤﻬﺎ‬ ‫إﻣﺎرة اﻤﻨﻄﻘـﺔ اﻟﴩﻗﻴﺔ اﻟﺘﻲ ﺗﺤﺘﻀﻦ‬ ‫ﻣﺠﻠـﺲ اﻟﺘﻨﻤﻴـﺔ اﻟﺴﻴﺎﺣﻴـﺔ‪ ،‬وأﻣﺎﻧـﺔ‬ ‫اﻤﻨﻄﻘﺔ اﻟﴩﻗﻴـﺔ‪ ،‬واﻟﺪﻋﻢ اﻟﺬي ﻗﺪﻣﻪ‬ ‫رﺟـﺎل اﻷﻋﻤـﺎل ﰲ اﻤﻨﻄﻘـﺔ‪ ،‬وأراﻣﻜﻮ‬ ‫اﻟﺴﻌﻮدﻳﺔ‪ ،‬ﻛﴩﻳﻚ إﺳﱰاﺗﻴﺠﻲ‪.‬‬ ‫وأﻛـﺪ اﻟﺒﻨﻴﺎن أﻧـﻪ ﻻ ﻣﺠﺎل ﻟﺮﻓﻊ‬ ‫اﻷﺳﻌﺎر ﺣﺎﻟﻴـﺎً‪ ،‬وﻫﻮ ﻣﺎ ﻳﻼﺣﻈﻪ ﻛﺜﺮ‬ ‫ﻣـﻦ اﻟـﺰوار‪ ،‬ﻟﻌـﺪة اﻋﺘﺒـﺎرات أﻫﻤﻬﺎ‬ ‫اﻤﻨﺎﻓﺴـﺔ اﻟﻌﺎﻟﻴﺔ ﺑﻦ ﻣﺆﺳﺴﺎت ﻗﻄﺎع‬ ‫اﻹﻳﻮاء اﻟﺴﻴﺎﺣﻲ‪.‬‬ ‫وأﺿـﺎف اﻟﺒﻨﻴـﺎن أن ﰲ اﻤﻨﻄﻘﺔ‬ ‫ﺣﺎﻟﻴـﺎ ً ‪ 92‬ﻓﻨﺪﻗـﺎ ً ﻗﺎﺋﻤﺎً‪ ،‬ﻛﻤـﺎ أن ﻋﺪد‬ ‫اﻟﻮﺣـﺪات اﻟﺴﻜﻨﻴـﺔ اﻤﻔﺮوﺷـﺔ ﰲ‬ ‫اﻤﻨﻄﻘﺔ ارﺗﻔﻊ ﻫـﺬا اﻟﻌﺎم إﱃ أﻛﺜﺮ ﻣﻦ‬ ‫‪ 630‬وﺣـﺪة‪ ،‬ﻣﺒﻴﻨـﺎ ً أن أرﺑﻌﻦ وﺣﺪة‬ ‫ﺳﻜﻨﻴﺔ ﻣﻔﺮوﺷﺔ ﺗﻢ إﻏﻼﻗﻬﺎ وﺧﺮوﺟﻬﺎ‬ ‫ﻣـﻦ اﻟﺴـﻮق ﻧﺘﻴﺠـﺔ ﻟﻌـﺪم ﺗﺤﻘﻴﻘﻬﺎ‬ ‫ﻣﺘﻄﻠﺒﺎت اﻟﺴﻼﻣﺔ‪.‬‬

‫ﺳﻴﻬﺎت‪ :‬ﻣﺴﺘﻨﻘﻌﺎت اﻟﺼﺮف اﻟﺼﺤﻲ ﻓﻲ ﺣﻲ اﻟﻌﻔﺎﻟﻖ‪ :‬ﺷﺮﻛﺎت اﻟﺴﻴﺎﺣﺔ ﻻ ﺗﻤﺎﻧﻊ ﻓﻲ‬ ‫اﻟﻨﻤﺮ ﺗﺴﺄل ﻋﻦ اﻧﻘﻄﺎع ﻣﻴﺎه اﻟﺸﺮب‬ ‫ﺗﻮﻇﻴﻒ اﻟﻨﺴﺎء‪ ..‬وﻧﻨﺘﻈﺮ ﻣﻮاﻓﻘﺔ »اﻟﻬﻴﺌﺔ«‬ ‫اﻟﻘﻄﻴﻒ ‪ -‬ﻣﺎﺟﺪ اﻟﺸﱪﻛﺔ‪،‬‬ ‫ﻓﺎﻃﻤﺔ آل دﺑﻴﺲ‬

‫وﺣّ ـﺪت ﻣﺪﻳﻨﺔ ﺳﻴﻬﺎت ﻫـﺬا اﻷﺳﺒﻮع ﻣﻌﺎﻧﺎﺗﻬﺎ‬ ‫ﻣـﻦ اﻧﻘﻄﺎع اﻤﻴـﺎه ﻟﺜﻼﺛﺔ أﻳـﺎم ﻣﺘﻮاﻟﻴﺔ‪ ،‬ﺑﻴﻨﻤﺎ‬ ‫اﻧﻔﺮد ﺣﻲ اﻟﻨﻤﺮ ﻓﻴﻬﺎ ﺑﻤﺸﻜﻠﺔ ﻓﻴﻀﺎن اﻟﴫف‬ ‫اﻟﺼﺤﻲ‪ ،‬اﻟﺬي ﺷـﻜﻞ ﻣﺴﺘﻨﻘﻌـﺎ ً ﺗﺨﱪ رواﺋﺤﻪ‬ ‫اﻟﺒﻌﻴـﺪ واﻟﻘﺮﻳﺐ ﻋﻦ ﻣﻌﺎﻧﺎة ﺟﺎرﻫﻢ ﰲ اﻟﺸﺎرع‬ ‫اﻟﺬي ﻳﲇ ﺷﺎرع اﻤﻴﺎه اﻤﻘﻄﻮﻋﺔ‪.‬‬ ‫ﻣﺸﻜﻠﺘـﺎن ﺳﺎﻟﺒﺘـﺎن ﰲ اﻟﺸﻜـﻞ‪ ،‬ﻣﺘﻨﺎﻗﻀﺘـﺎن‬ ‫ﰲ اﻟﻨﺘﻴﺠـﺔ‪ :‬ﻣﻴﺎه ﴏف ﺻﺤـﻲ ﻣﺘﻮاﻓﺮة ﺗﺤﺚ ﻋﲆ‬ ‫اﻟﺘﺴـﺎؤل‪ :‬ﻣﻴـﺎه اﻟﴩب ﻣﻘﻄﻮﻋﺔ ﻋـﻦ ﻛﺎﻣﻞ اﻤﺪﻳﻨﺔ‪،‬‬ ‫ﻓﻤﻦ أﻳﻦ أﺗﺖ ﻛﻞ ﻫﺬه اﻤﻴﺎه؟‬ ‫واﻣﺘـﺎز أﺣـﺪ اﻟﻄـﺮق اﻟﻔﺮﻋﻴـﺔ ﰲ ﺣـﻲ اﻟﻨﻤﺮ‬ ‫اﻟﺠﻨﻮﺑـﻲ‪ ،‬وﻫﻮ أﺣـﺪ اﻷﺣﻴﺎء اﻟﺤﺪﻳﺜـﺔ ﰲ اﻤﺪﻳﻨﺔ‪ ،‬ﺑـ‬ ‫»ﻧﻮاﻓﺮ« ﻣﻴﺎه اﻟﴫف اﻟﺘﻲ ﺷﻜﻠﺖ ﻣﺴﺘﻨﻘﻌﺎ ً ﺣﺎﴏ‬ ‫ﻋـﺪدا ً ﻣﻦ اﻤﻨﺎزل‪ ،‬ﺑﻴﻨﻤﺎ ﺗﺴـﺎوى ﻛﻞ ﺳﻜﺎن اﻟﺤﻲ ﰲ‬ ‫»اﻻﺳﺘﻤﺘـﺎع« ﺑﺎﻟﺮواﺋﺢ اﻟﻜﺮﻳﻬﺔ‪ .‬وأوﺿﺢ أﺣﺪ ﺳﻜﺎن‬ ‫اﻟﺤﻲ )أﺣﻤﺪ ﻋﺒﺪاﻟﻠـﻪ آل ﻛﺒﻴﺶ( ﻟـ »اﻟﴩق« أﻣﺲ‪،‬‬ ‫أن اﻟﺤـﻲ ﻳﻌﺎﻧـﻲ ﻣﻦ ﻃﻔـﺢ اﻤﺠﺎري ﻣﻨـﺬ أﻛﺜﺮ ﻣﻦ‬ ‫ﺷـﻬﺮ‪ ،‬رﻏﻢ أن اﻤﻨﻄﻘﺔ ﻣﺨﺪﱠﻣـﺔ ﺑﺎﻟﴫف اﻟﺼﺤﻲ‪،‬‬ ‫ﻣﺘﺴﺎﺋﻼً ﻋﻦ أﺳﺒﺎب اﻤﺸﻜﻠﺔ‪ ،‬وﻛﻔﺎءة اﻟﺸﺒﻜﺔ اﻤﺤﻠﻴﺔ‪،‬‬ ‫ﻣﻄﺎﻟﺒـﺎ ً اﻟﺠﻬﺎت اﻤﻌﻨﻴﺔ ﺑﺎﻟﺘﺤـﺮك ﻟﺤﻞ ﻫﺬه اﻤﺸﻜﻠﺔ‬

‫اﻷﺣﺴﺎء ‪ -‬ﻏﺎدة اﻟﺒﴩ‬

‫ﻣﺴﺘﻨﻘﻊ اﻟﴫف اﻟﺼﺤﻲ ﰲ ﺣﻲ اﻟﻨﻤﺮ ﺑﺴﻴﻬﺎت‬ ‫ﴎﻳﻌـﺎً‪ ،‬وﺗﻄﻬـﺮ اﻤﻨﻄﻘـﺔ ﻓـﻮرا ً ﻣـﻦ ﻣﺴﺘﻨﻘﻌﺎت‬ ‫اﻟـﴫف اﻟﺘﻲ ﺑﺎﺗﺖ ﺗﻬﺪد ﺻﺤـﺔ وﺳﻼﻣﺔ اﻤﻮاﻃﻨﻦ‪.‬‬ ‫ﻫـﺬا ﺑﻴﻨﻤـﺎ ﺗﺴﺒﺐ ﻛـﴪ ﰲ أﺣﺪ اﻟﺨﻄـﻮط اﻤﻮﺻﻠﺔ‬ ‫ﻟﻠﻤﻴـﺎه إﱃ اﻧﻘﻄﺎع اﻤﺎء ﻤـﺪة ﺛﻼﺛﺔ أﻳﺎم ﻣﺘﻮاﺻﻠﺔ ﻋﻦ‬ ‫ﻣﺪﻳﻨﺔ ﺳﻴﻬﺎت ﰲ ﻣﺤﺎﻓﻈﺔ اﻟﻘﻄﻴﻒ‪ ،‬ﻣﺎ أدى إﱃ ﺗﺬﻣﺮ‬ ‫اﻷﻫـﺎﱄ ﻣﺘﺴﺎﺋﻠﻦ ﻋـﻦ ﻛﻴﻔﻴﺔ اﻧﻜﺴـﺎر اﻟﺨﻂ‪ ،‬وﻋﺪم‬ ‫إﺻﻼﺣﻪ ﺑﴪﻋﺔ‪ .‬وأﻓﺎد أﺣﺪ ﻣﻮﻇﻔﻲ ﻣﺼﻠﺤﺔ اﻤﻴﺎه ﰲ‬

‫)اﻟﴩق(‬

‫ﺳﻴﻬﺎت أن إﺟﺮاء ﺻﻴﺎﻧـﺔ ﻋﺎﻣﺔ ﺗﺴﺒﺒﺖ ﰲ ﻛﴪ أﺣﺪ‬ ‫اﻟﺨﻄـﻮط اﻤﻮﺻﻠﺔ ﻟﻠﻤﻴﺎه ﻋـﻦ ﻃﺮﻳﻖ اﻟﺨﻄﺄ‪ ،‬وﺳﻴﺘﻢ‬ ‫إﺻﻼح اﻟﺨﻂ ﻟﺘﻌﻮد اﻤﻴﺎه إﱃ اﻟﺸﺒﻜﺔ ﺑﺸﻜﻞ ﻃﺒﻴﻌﻲ‪.‬‬ ‫ﻣـﻦ ﺟﻬﺔ أﺧﺮى‪ ،‬ﺗﻮاﺻﻠـﺖ »اﻟﴩق« ﻣﻊ اﻤﺪﻳﺮ‬ ‫اﻤﻜﻠـﻒ ﻤﺼﻠﺤـﺔ اﻤﻴـﺎه ﰲ ﻣﺪﻳﻨـﺔ ﺳﻴﻬـﺎت‪ ،‬ﻫﺎدي‬ ‫اﻟﺸﺎﺧـﻮري‪ ،‬اﻟـﺬي أﻓﺎد ﺑﻌـﺪم إﻣﻜﺎﻧﻴـﺔ اﻟﺘﴫﻳﺢ‬ ‫ﻟﻮﺟﻮد ﺗﻌﻤﻴﻢ ﻣﺴﺒﻖ‪.‬‬

‫أ ﱠﻛـﺪ رﺋﻴـﺲ اﻟﻠﺠﻨـﺔ‬ ‫اﻟﺴﻴﺎﺣﻴﺔ ﰲ ﻏﺮﻓﺔ اﻷﺣﺴﺎ��‪،‬‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﻠﻄﻴـﻒ اﻟﻌﻔﺎﻟـﻖ‪،‬‬ ‫ﻋـﲆ ﴐورة ﻓﺘـﺢ اﻤﺠـﺎل‬ ‫ﻟﻠﻤﺮأة ﻟﻠﺘﺪرﻳﺐ واﻟﺘﻌﻠﻴﻢ ﰲ‬ ‫اﻟﺴﻴﺎﺣﺔ‪ ،‬ﺑﻌﺪﻣﺎ ﻧﺠﺤﺖ ﰲ إﺛﺒﺎت‬ ‫ﺟﺪارﺗﻬـﺎ ﰲ ﻋﺪﻳـﺪ ﻣـﻦ اﻷﻋﻤﺎل‪،‬‬ ‫ﺧﺎﺻـﺔ أن ﻫـﺬا ﺳﻴﻔﺘـﺢ اﻤﺠﺎل‬ ‫ﻟـﻸزواج ﻟﻼﻋﺘﻤﺎد ﻋـﲆ اﻟﺰوﺟﺎت‬ ‫ﰲ ﻣﺴﺄﻟـﺔ اﻟﱰﻓﻴـﻪ ﻋـﻦ اﻷﺑﻨـﺎء‪،‬‬ ‫وﻋﺪم وﻗﻔﻬـﺎ ﻋﲆ اﻟـﺰوج اﻟﺪاﺋﻢ‬ ‫اﻻﻧﺸﻐﺎل‪.‬‬ ‫ﱠ‬ ‫وأﻛﺪ اﻟﻌﻔﺎﻟﻖ ﻋﲆ أن ﴍﻛﺎت‬ ‫اﻟﺴﻴﺎﺣـﺔ اﻟﺨﺎﺻـﺔ ﻻ ﺗﻤﺎﻧﻊ ﻋﲆ‬ ‫اﻹﻃﻼق ﰲ ﺗﻮﻇﻴﻒ اﻤﺮأة وﺿﻤﻬﺎ‬ ‫ﻟﻠﻌﻤـﻞ ﰲ اﻹرﺷـﺎد اﻟﺴﻴﺎﺣـﻲ‪،‬‬ ‫وﻟﻜﻨﻬـﺎ ﺗﻨﺘﻈـﺮ ﻓﻘـﻂ أن ﺗﻔﺘﺢ‬ ‫اﻟﻬﻴﺌـﺔ اﻟﻌﺎﻣﺔ ﻟﻠﺴﻴﺎﺣـﺔ واﻵﺛﺎر‬ ‫اﻤﺠﺎل ﻟﺬﻟﻚ‪.‬‬ ‫وﻧﺎﺷﺪت ﺳﺎﺋﺤﺎت ﺧﻠﻴﺠﻴﺎت‬

‫ﰲ »ﻣﻬﺮﺟـﺎن ﺳـﻮق ﻫﺠـﺮ« ﰲ‬ ‫اﻷﺣﺴـﺎء اﻟﺠﻬـﺎت اﻟﻘﺎﺋﻤـﺔ ﻋﲆ‬ ‫اﻟﺴﻴﺎﺣـﺔ ﰲ اﻤﻨﻄﻘـﺔ ﺑﺘﺄﻫﻴـﻞ‬ ‫وﺗﻌﻴـﻦ ﻣﺮﺷـﺪات ﺳﻌﻮدﻳـﺎت‪،‬‬ ‫ﻣﺆﻛـﺪات ﻋـﲆ اﻟﺤﺎﺟـﺔ ﱠ‬ ‫اﻤﺎﺳـﺔ‬ ‫ﻟﺬﻟـﻚ‪ ،‬ﺧﺎﺻﺔ ﰲ ﻣﻨﻄﻘـﺔ ﺗﺤﻤﻞ‬ ‫ﻛـﻞ ﻫـﺬا اﻟﺘﺎرﻳﺦ وﻛـﻞ اﻤﺆﻫﻼت‬ ‫اﻟﺘﻲ ﺗﺠﻌـﻞ اﻷﺣﺴـﺎء ﰲ ﻣﻘﺪﻣﺔ‬ ‫اﻟﻮﺟﻬـﺎت اﻟﺴﻴﺎﺣﻴـﺔ ﰲ اﻟﻌﺎﻟـﻢ‪،‬‬ ‫وﻟﻴـﺲ ﰲ اﻟﺨﻠﻴـﺞ ﻓﻘـﻂ‪ ،‬ﺣﻴﺚ‬ ‫أﺷـﺎرت اﻟﻘﻄﺮﻳـﺔ ﻧـﻮر اﻤﺎﻟﻜﻲ‬ ‫إﱃ أﻧﻬـﺎ ُﻓﻮﺟﺌـﺖ ﺑﻤـﺎ ﺗﺤﻮﻳـﻪ‬ ‫اﻷﺣﺴﺎء ﻣﻦ آﺛﺎر ﺗﺎرﻳﺨﻴﺔ وﺗﺮاث‬ ‫ﻳﺆﻫﻠﻬـﺎ ﻷن ﺗﻜـﻮن ﰲ اﻤﻘﺪﻣـﺔ‪،‬‬ ‫ﺑﺎﻹﺿﺎﻓـﺔ إﱃ ﻣـﺎ ﻳﺤﻤﻠـﻪ ﺳﻜﺎن‬ ‫اﻷﺣﺴـﺎء ﻣـﻦ ﻃﻴﺒـﺔ وﺛﻘﺎﻓـﺔ‬ ‫وروح ﺳﻴﺎﺣﻴـﺔ‪ ،‬وﻣﻨﻮﻫـﺔ إﱃ ﱠ‬ ‫أن‬ ‫ﻣـﺎ ﻳﻨﻘـﺺ اﻷﺣﺴـﺎء وﻳﺆﺧﺮﻫﺎ‬ ‫ﻋـﻦ ﻧﻴـﻞ ﺣﻘﻬـﺎ اﻟﺴﻴﺎﺣـﻲ ﻫﻮ‬ ‫اﻟﻘﺼـﻮر ﰲ اﻟﺨﺪﻣﺎت اﻟﺴﻴﺎﺣﻴﺔ‪،‬‬ ‫وﻋـﲆ رأﺳﻬـﺎ ﻋﺪم وﺟـﻮد ﻃﺎﻗﻢ‬ ‫ٍ‬ ‫وﻛﺎف‬ ‫ﻣﺮﺷﺪﻳﻦ وﻣﺮﺷﺪات ﻣﺆﻫﻞ‬

‫ﻻﺳﺘﻘﺒـﺎل اﻟﺴﻴـﺎح واﻟﺘﻌﺮﻳـﻒ‬ ‫ﺑﺘﺎرﻳـﺦ اﻤﻨﻄﻘـﺔ‪ ،‬ﻣﺆﻛـﺪ ًة ﻋـﲆ‬ ‫أﻫﻤﻴﺔ وﺟـﻮد اﻟﻌﻨـﴫ اﻟﻨﺴﺎﺋﻲ‬ ‫ﰲ اﻹرﺷـﺎد اﻟﺴﻴﺎﺣـﻲ ﰲ اﻤﻤﻠﻜﺔ‬ ‫ﻟﺪﻋﻢ اﻷﺣﺴﺎء ﰲ اﻧﻄﻼﻗﺘﻬﺎ اﻷوﱃ‬ ‫ﺳﻴﺎﺣﻴﺎً‪ ،‬واﻟﺘﻲ ﺳﻴﻜﻮن ﻣﺤﻮرﻫﺎ‬ ‫اﻟﺴﻴﺎح اﻟﺨﻠﻴﺠﻴﻦ‪.‬‬ ‫وأﺿﺎﻓـﺖ ﻣﻨـﺮة اﻤﺴﻨﺪ ﻣﻦ‬ ‫ﻗﻄﺮ ﺑﺄن ﺗﺎرﻳـﺦ اﻷﺣﺴﺎء ﻣﺤﻔﺰ‬ ‫ﻋﲆ ﻧﻮﻋﻴﺎت ﻣﺨﺘﻠﻔﺔ ﻣﻦ اﻟﺴﻴﺎﺣﺔ‪،‬‬ ‫أﻫﻤﻬـﺎ اﻟﺴﻴﺎﺣـﺔ اﻟﺨﺎﺻـﺔ‬ ‫ﺑـ«ﺟﺮوﺑـﺎت« اﻤﺆﺳﺴـﺎت‪ ،‬اﻟﺘﻲ‬ ‫ﺗﻌﻨـﻲ إرﺳﺎل ﻣﺠﻤﻮﻋﺎت ﻣﻨﻈﻤﺔ‪،‬‬ ‫ﻣـﻦ اﻟﺠﺎﻣﻌـﺎت‪ ،‬واﻟﺠﻤﻌﻴـﺎت‬ ‫اﻟﺜﻘﺎﻓﻴـﺔ‪ ،‬وﻏﺮﻫـﺎ‪ ،‬اﻟﺘـﻲ ﻋـﺎد ًة‬ ‫ً‬ ‫ﻣﻨﻔﺼﻠﺔ ﻟﻜـﻞ ﺟﻨﺲ‬ ‫ﻣـﺎ ﺗﻜـﻮن‬ ‫ﻋﲆ ﺣـﺪة‪ ،‬ﻣﻤـﺎ ﻳﺴﺘﻠـﺰم وﺟﻮد‬ ‫ﻣﺮﺷﺪات ﺳﻴﺎﺣﻴﺎت‪ ،‬ﻣﺸﺪدة ﻋﲆ‬ ‫أن ﺗﺠﺎﻫـﻞ ﻣﺘﻄﻠﺒـﺎت اﻟﺴﻴﺎﺣـﺔ‬ ‫ﻟﻬﺬا اﻟﺠﺎﻧـﺐ ﺳﻴﺆﺧﺮﻫﺎ وﻳﻌﺮﻗﻞ‬ ‫اﻧﻄﻼﻗﺘﻬﺎ‪.‬‬ ‫وأﺿﺎﻓـﺖ ﺑﺪرﻳـﺔ ﺳﻌﻴـﺪ‬

‫ﻣـﻦ ﻋﻤـﺎن ﺑـﺄن اﻷﺣﺴـﺎء ﻛﻨـﺰ‬ ‫ﺳﻴﺎﺣـﻲ ﻻ ﻳﻨﻘﺼﻪ ﺳـﻮى ﻓﺮﻳﻖ‬ ‫ﺳﻴﺎﺣﻲ ﻣﺘﻜﺎﻣﻞ ﻳﻀﻢ ﻣﺮﺷـﺪﻳﻦ‬ ‫وﻣﺮﺷـﺪات‪ ،‬وﻃـﺮق دﻋﺎﻳـﺔ‬ ‫ﻣﺤﻨﻜـﺔ ﺗﻤﻨـﺢ اﻷﺣﺴـﺎء ﺣﻘﻬـﺎ‬ ‫اﻤﻔـﱰض ﰲ اﻟﺘﻌﺮﻳـﻒ اﻟﺴﻴﺎﺣﻲ‬ ‫ﺑﻬـﺎ‪ ،‬وﺗﺤﻘـﻖ ﻟﻬـﺎ ﻣـﺎ ﺗﺴﺘﺤﻘﻪ‬ ‫ﻣـﻦ اﻟﺠـﺬب اﻟﺴﻴﺎﺣـﻲ‪ .‬ﻛﻤـﺎ‬ ‫ﻃﺎﻟﺒﺖ ﻣﺠﻤﻮﻋﺔ ﻣـﻦ اﻟﺴﺎﺋﺤﺎت‬ ‫اﻤﺤﻠﻴـﺎت ﺑﻀﻢ اﻤـﺮأة اﻟﺴﻌﻮدﻳﺔ‬ ‫ﻟﻺرﺷـﺎد اﻟﺴﻴﺎﺣﻲ‪ ،‬وﰲ اﻷﺣﺴﺎء‬ ‫ﺗﺒﺪو اﻟﺤﺎﺟـﺔ ﻣﺎﺳﺔ ﻟﺬﻟﻚ‪ ،‬ﻛﻮﻧﻬﺎ‬ ‫ﺑﻴﺌﺔ ﺧﺼﺒـﺔ ﻟﺘﻨﻈﻴـﻢ واﺳﺘﻘﺒﺎل‬ ‫اﻟﺮﺣـﻼت اﻟﺴﻴﺎﺣﻴـﺔ ﻟﻠﺠﻬـﺎت‬ ‫ذات اﻟﻌﻼﻗـﺔ‪ ،‬ﻛﺎﻟﺠﺎﻣﻌﺎت‪ ،‬وﻻﺑﺪ‬ ‫ﻣﻦ وﺟـﻮد ﻣﺮﺷـﺪات ﺳﻴﺎﺣﻴﺎت‬ ‫ﻻﺳﺘﻘﺒـﺎل اﻤﺠﻤﻮﻋـﺎت اﻟﻨﺴﺎﺋﻴﺔ‪،‬‬ ‫ﻣﻨﻮﻫـﺎت ﱠ‬ ‫أن ذﻟـﻚ ﺳﻴﺴﻬـﻢ ﰲ‬ ‫ﺗﻮﻇﻴﻒ ﺧﺮﻳﺠـﺎت ﻗﺴﻢ اﻟﺘﺎرﻳﺦ‬ ‫اﻟﻠﻮاﺗـﻲ ﻟـﻢ ﻳﻨﻠـﻦ اﻟﺘﻌﻴـﻦ ﰲ‬ ‫اﻟﺘﻌﻠﻴﻢ‪ ،‬ﻟﻼﺳﺘﻔﺎدة ﻣﻦ ﻃﺎﻗﺎﺗﻬﻦ‬ ‫اﻤﻌﻄﻠﺔ‪.‬‬


‫‪7‬‬

‫محليات‬

‫اأربعاء ‪ 15‬جمادى اأولى ‪1434‬هـ ‪ 27‬مارس ‪2013‬م العدد (‪ )479‬السنة الثانية‬

‫مبنى حكومي يعترض‬ ‫توسعة طريق الملك فهد‬

‫أمير الشرقية يطالب ببيئة اجتماعية في اأندية الرياضية‬

‫الدمام ‪ -‬عي آل فرحة‬ ‫طالب�ت أمانة امنطقة الرقية ي خطاب وجَ هته لفرع‬ ‫وزارة الش�ؤون ااجتماعية ي امنطق�ة بالريث وعدم‬ ‫إقامة مروع الضمان ااجتماع�ي الجديد ي امنطقة‬ ‫بتكلف�ة عرين مليون ريال‪ ،‬الواق�ع عى طريق املك‬ ‫فه�د ي الدم�ام‪ ،‬عى مس�احة س�تة آاف م�ر مربع‪،‬‬ ‫لوجود دراس�ة لتوسعة طريق املك فهد تم تسليمها مقاول‬ ‫وبدأ العمل عليها منذ أشهر‪.‬‬ ‫وأك�دت مص�ادر ي أمان�ة الرقي�ة أن الخط�اب ت�م‬ ‫توجيهه بن�ا ًء عى الدراس�ة‪ ،‬التي تتم ع�ى الطريق بهدف‬ ‫توس�عته خال الفرة امقبلة مع إيقاف عدد من امش�اريع‬ ‫اأخرى إى حن نهاية الدراسة‪.‬‬ ‫إى ذل�ك‪ ،‬أكد مصدر ي الش�ؤون ااجتماعية ي امنطقة‬ ‫الرقية ل�� «الرق»‪ ،‬أمس‪ ،‬أن ام�روع الجديد للضمان‬ ‫ااجتماع�ي يتكوّن من أربعة أدوار‪ ،‬وت�م اعتماده والتوقيع‬ ‫مع امق�اول امنف�ذ للمروع‪ ،‬وت�م إيقاف تنفيذه بس�بب‬ ‫دراسة توسعة طريق املك فهد التي لم تنتهِ حتى اآن‪ ،‬دون‬ ‫أن نُب َلغ بامكان البديل لتنفيذه عى اأرض التابعة للوزارة‪.‬‬

‫طريق املك فهد ي الدمام‬

‫(الرق)‬

‫أمر امنطقة ي صورة جماعية مع وفد نادي ااتفاق أمس‬ ‫الدمام ‪ -‬عي آل فرحة‬ ‫نوه أمر امنطقة الرقية‪ ،‬اأمر‬ ‫سعود بن نايف بن عبدالعزيز‪،‬‬ ‫بم�ا تحظ�ى ب�ه الرياضة من‬ ‫اهتم�ام ودع�م قي�ادات الباد‬ ‫الت�ي تح�رص عى توف�ر كل‬ ‫اإمكان�ات الت�ي تس�هم ي تط�ور‬ ‫الرياضة والش�باب ي جميع امجاات‪،‬‬ ‫مؤكدا ً أن الش�باب هم عماد امستقبل‬ ‫وأم�ل الوطن ي البن�اء والتنمية‪ ،‬عادا ً‬

‫اأندية بيئ�ة اجتماعي�ة جاذبة لآباء‬ ‫واأبن�اء‪ ،‬حي�ث يج�د فيها اإنس�ان‬ ‫مكانا ً ممارس�ة الهوايات مع ااهتمام‬ ‫بالنواحي ااجتماعية والشبابية‪.‬‬ ‫وق�ال إن ن�ادي ااتف�اق أح�د‬ ‫عام�ات الرياضة بامنطق�ة الرقية‪،‬‬ ‫ويجب ااس�تمرار ع�ى ذل�ك‪ ،‬مؤكدا ً‬ ‫«نح�ن عون لكل ما يخ�دم امنطقة ي‬ ‫كل امجاات‪ ،‬ومنها امجال الرياي»‪،‬‬ ‫حاث�ا ً الن�ادي لتحقي�ق إنج�ازات‬ ‫رياضي�ة للمنطق�ة‪ ،‬موجه�ا ً تحياته‬

‫ّ‬ ‫المسطحات الخضراء‬ ‫بلدية القطيف تنشئ ‪ 43‬حديقة جديدة لزيادة‬ ‫القطيف ‪ -‬الرق‬ ‫كش�ف رئي�س بلدي�ة محافظ�ة القطي�ف‪،‬‬ ‫امهن�دس خال�د ال�دوري‪ ،‬أ َن البلدية انتهت‬ ‫من تنفيذ ست حدائق جديدة ي امحافظة هي‬ ‫حديقة امجيدية ي القطيف‪ ،‬وحديقة امحار ي‬ ‫عنك‪ ،‬وحديقة الكوثر ي سيهات‪ ،‬وحديقة حي‬ ‫الرش�ايدة ي صف�وى‪ ،‬وحديقة البدري�ة ي تاروت‪،‬‬ ‫وحديقة دارين ي دارين‪.‬‬ ‫وأضاف أنَ�ه تم رفع م�روع تطوير وتأهيل‬ ‫الحدائق القديمة ي قرى وم�دن محافظة القطيف‪،‬‬ ‫وه�ي اانتهاء من تأهي�ل حديق�ة الخزامي (‪ )2‬ي‬ ‫القطيف‪ ،‬وحديقة ح�ي البحر ي القطيف‪ ،‬وحديقة‬ ‫الريد بح�ي البح�ر ي القطيف‪ ،‬وحديق�ة امزروع‬ ‫(‪ ،)1‬وحديقة حي الس�ام ي سيهات‪ ،‬وحديقة حي‬ ‫س�وق السمك ي س�يهات‪ ،‬وحديقة حي الخزامي ي‬ ‫عنك‪ ،‬وحديقتي حي الفتح‪ ،‬وثاثة حدائق بإس�كان‬ ‫الجش ي القطيف‪ ،‬كما تم اانتهاء من تركيب ش�بك‬ ‫ماعب‪ ،‬وإنش�اء نجي�ل صناعي للحدائ�ق القديمة‪،‬‬ ‫وه�ي (حديقة أم الس�اهك ‪ ،1‬وحديقة أم الس�اهك‬ ‫‪ ،2‬وحديقة الرش�ايدة‪ ،‬وحديقة البستان ‪ 3‬ي عنك)‪،‬‬ ‫والعمل عى زي�ادة مجاميع ألعاب اأطفال للحدائق‬ ‫التي تحتاج إى استبدال أو زيادة‪.‬‬ ‫ج�ار لإعان عن‬ ‫ون�و ََه الدوري ب�أ َن العمل ٍ‬ ‫مروع إنش�اء س�احات بلدية بمحافظ�ة القطيف‬ ‫له�ذا العام‪ ،‬وإنش�اء ممى مدينة س�يهات اموازي‬ ‫للش�ارع ‪ ،15‬كما يجري الرفع امس�احي للمناطق‬ ‫الخراء داخل حي الكويت ي سيهات‪.‬‬ ‫ُ‬ ‫وأكد الدوري أ َن ع�دد الحدائق امعتمَدة لهذا‬

‫كورنيش القطيف‬ ‫العام تبلغ ‪ 43‬حديقة جدي�دة‪ ،‬فيما تضم محافظة‬ ‫القطي�ف حالي�ا ً ‪ 88‬حديق�ة‪ ،‬وته�دف للوص�ول‬ ‫إى ‪ 131‬حديق�ة ي نهاي�ة الع�ام وتبل�غ مس�احة‬ ‫امس�طحات الخ�راء حالي�ا ً مليون�ا ً و‪ 434‬ألف�اً‪،‬‬ ‫و‪ 605‬أمتار مربعة‪.‬‬ ‫كما تضم القطيف حاليا ً ‪ 16‬ملعبا ً لكرة القدم‪،‬‬ ‫ويبلغ عدد ألعاب اأطفال ‪ 147‬لعبة‪ ،‬وعدد اأشجار‬ ‫أكثر من ‪ 90‬ألف شجرة‪ .‬وبشأن الواجهات البحرية‪،‬‬ ‫أوضح بأنه ت َم العمل عى دفان كامل اموقع مروع‬ ‫كورنيش سيهات (مخطط الغدير)‪ ،‬وتم عمل اممى‬ ‫الخرساني‪ ،‬وحفر بر ارتوازية ي اموقع‪ ،‬وأن أعمال‬ ‫وجار توصيل الكهرباء للمروع‪،‬‬ ‫التس�وية جارية‪ٍ ،‬‬ ‫وتركيب ش�بكة ال�ري الزراعية خال س�تن يوماً‪،‬‬ ‫والبدء ي أعم�ال الدفان م�روع كورنيش مخطط‬ ‫امش�اري‪ ،‬كما يجري العمل عى حف�ر بر ارتوازية‬ ‫ي اموق�ع‪ ،‬ث�م إكم�ال مراح�ل ام�روع‪ ،‬والبدء ي‬

‫كاريـكـــاتير‬

‫كاريكاتير ‪ -‬رمزي الحمادي‬ ‫رمزي الحمادي‬

‫كاريكاتير ‪ -‬رمزي الحمادي‬

‫(الرق)‬

‫تنفيذ إنش�اء م�روع امرحل�ة الرابع�ة لكورنيش‬ ‫القطيف (من مروع تطوي�ر الواجهات البحرية)‪،‬‬ ‫وزيادة تركيب امظات فوق مجاميع ألعاب اأطفال‬ ‫ي الواجه�ات البحري�ة حس�ب امش�اريع امعتمدة‬ ‫لصيانة امنش�آت‪ ،‬أو تطوير الواجهات‪ ،‬واس�تبدال‬ ‫بع�ض الك�راي القديم�ة ي الواجه�ات البحري�ة‪،‬‬ ‫وزيادة أعدادها ي امناط�ق امحتاجة‪ ،‬وفيما يخص‬ ‫تش�جر الشوارع‪ ،‬لفت امهندس الدوري بأنه تمت‬ ‫زراعة ‪ 300‬نخلة بلدية ي ش�وارع القطيف‪ ،‬ومائة‬ ‫واش�نطونيا‪ ،‬كما تمت زراعة حواي مليونن و‪150‬‬ ‫ألف زه�رة متنوعة ومختلفة األوان ي كل ش�وارع‬ ‫مدن وقرى محافظة القطيف‪.‬‬ ‫وناش�د الدوري امواطنن بامحافظة عى تلك‬ ‫امنجزات من العبث والتخريب‪ ،‬مشرا ً إى أن البلدية‬ ‫تتابع إصاح التلفي�ات أوا ً بأول دون تأخر‪ ،‬لكنها‬ ‫تأمل من الجميع القضاء عى هذه الظاهرة‪.‬‬

‫لجمي�ع الاعب�ن ومنس�وبي النادي‬ ‫عى هذا التميز والتفوق ي مس�رتهم‬ ‫الرياضي�ة‪ .‬جاء ذلك خال اس�تقباله‬ ‫رئي�س ن�ادي ااتف�اق‪ ،‬عبدالعزي�ز‬ ‫الدوري‪ ،‬ونائب رئيس النادي‪ ،‬خليل‬ ‫الزياني‪ ،‬وأعضاء مجلس إدارة النادي‬ ‫ي اإم�ارة‪ ،‬أمس‪ ،‬حي�ث قدموا لأمر‬ ‫التهنئة بالثقة املكية الكريمة بتعيينه‬ ‫أمرا ً للمنطقة الرقية‪.‬‬ ‫وشكر الدوري اأمر عى دعمه‬ ‫امتواص�ل‪ ،‬ومتابعت�ه لكل م�ا يخدم‬

‫الرياضي�ن ي امنطق�ة بش�كل عام‪،‬‬ ‫ونادي ااتفاق بش���كل خ�اص‪ ،‬منوها ً‬ ‫بتط�ور الرياضة بامنطق�ة ي جميع‬ ‫مجااته�ا ي ظ�ل الدع�م الكبر الذي‬ ‫تحظ�ى به ع�ى جمي�ع امس�تويات‪،‬‬ ‫محليا ً وعامياً‪.‬‬ ‫وأش�اد اأم�ر بال�دور الوطني‬ ‫للمدرب الوطن�ي خليل الزياني‪ ،‬الذي‬ ‫ق�دم للرياض�ة الس�عودية خرت�ه‪،‬‬ ‫وأعط�ى الرياض�ة الس�عودية كل‬ ‫جهوده‪.‬‬

‫‪ ..‬ولدى استقباله السفر الفلسطيني‬ ‫وقدم وف�د النادي لأم�ر هدية‬ ‫تذكارية بهذه امناسبة‪.‬‬ ‫من جه�ة ثاني�ة‪ ،‬اس�تقبل أمر‬ ‫امنطق�ة ي اإم�ارة‪ ،‬أم�س‪ ،‬الس�فر‬ ‫الفلس�طيني ل�دى امملك�ة جم�ال‬ ‫عبداللطيف الش�ويكي‪ ،‬ودار الحديث‬ ‫خ�ال اللق�اء ع�ن العاق�ات الطيبة‬ ‫بن البلدين‪ ،‬وأش�اد الس�فر بالتطور‬

‫(الرق)‬

‫الذي تعيش�ه امنطقة الرقية بصفة‬ ‫خاصة‪ ،‬وامملكة بصف�ة عامة‪ ،‬منوها ً‬ ‫بالرعاي�ة الت�ي يجدها أبناء الش�عب‬ ‫الفلس�طيني امقيمن ي امنطقة‪ ،‬وعى‬ ‫ما يوليه اأمر من اهتمام ورعاية لهم‪.‬‬ ‫حر ااس�تقبال الدكتور أحمد‬ ‫الريماوي مدير مكتب اللجنة الشعبية‬ ‫الفلسطينية ي امنطقة‪.‬‬


‫ﻣﻌﺘﺪ‬ ‫اﻟﺨﺒﺮ‪:‬‬ ‫ٍ‬ ‫ﻳُ ﻄﻠﻖ اﻟﻨﺎر‬ ‫ﻋﻠﻰ رﺟ َﻠ ْﻲ‬ ‫أﻣﻦ ﻣﻨﻌﺎه‬ ‫ﻣﻦ دﺧﻮل‬ ‫اﻟﻤﺴﺘﺸﻔﻰ‬

‫اﻟﺪﻣﺎم ‪ -‬ﻋﲇ آل ﻓﺮﺣﺔ‪ ،‬ﺳﺤﺮ أﺑﻮﺷﺎﻫﻦ‬ ‫ﺗﻤﻜﻨـﺖ دورﻳـﺎت اﻷﻣـﻦ ﰲ ﻣﺤﺎﻓﻈﺔ‬ ‫اﻟﺨـﱪ أﻣﺲ ﻣﻦ اﻟﻘﺒـﺾ ﻋﲆ ﻣﻮاﻃﻦ‬ ‫أﻃﻠﻖ اﻟﻨﺎر ﻋﲆ اﺛﻨﻦ ﻣﻦ رﺟﺎل اﻷﻣﻦ‬ ‫اﻟﺨﺎص ﰲ ﻣﺴﺘﺸﻔﻰ اﻟﺨﱪ اﻟﺠﺎﻣﻌﻲ‬ ‫ﺑﻌـﺪ ﻣﻨﻌـﻪ ﻣﻦ دﺧـﻮل اﻤﺴﺘﺸـﻔﻰ‬ ‫ﻟﻠﺰﻳـﺎرة‪ ،‬ﺣﻴـﺚ ﻻذ اﻟﺠﺎﻧـﻲ ﺑﺎﻟﻬـﺮب ﺑﻌﺪ‬ ‫إﻃـﻼق اﻟﻨـﺮان‪ ،‬ﺑﻴﻨﻤـﺎ ﺟـﺮى إﺳـﻌﺎف‬ ‫اﻤﺼﺎﺑﻦ‪.‬‬

‫ﺣﻮادث‬

‫وأﻛـﺪ ﻣﺪﻳﺮ ﴍﻃـﺔ اﻤﻨﻄﻘـﺔ اﻟﴩﻗﻴﺔ‬ ‫اﻟﻠـﻮاء ﻏـﺮم اﻟﻠـﻪ اﻟﺰﻫﺮاﻧـﻲ‪ ،‬ﻟـ«اﻟﴩق«‪،‬‬ ‫أن اﻤﺼﺎﺑَـﻦ ﺣﺎﻟﺘﺎﻫﻤـﺎ ﻣﺴـﺘﻘﺮة‪ ،‬وأﻧﻪ ﺗﻢ‬ ‫اﻟﻘﺒـﺾ ﻋﲆ اﻟﺠﺎﻧﻲ ﻣﻦ ﻗِ ﺒﻞ دورﻳﺎت اﻷﻣﻦ‬ ‫ﺑﻌﺪ ﻫﺮوﺑـﻪ ﻣﺒﺎﴍة‪ ،‬اﻟﺘﻲ ﻫﺮﻋﺖ إﱃ اﻤﻮﻗﻊ‬ ‫ﻓﻮر ﺗﻠﻘﻲ ﺑﻼغ ﺑﺎﻟﺤﺎدث‪ ،‬ﻣﺸـﺮا ً إﱃ أﻧﻪ ﺗﻢ‬ ‫اﻟﺘﺤﻔﻆ ﻋـﲆ اﻟﺠﺎﻧﻲ وﻻﺗـﺰال اﻟﺘﺤﻘﻴﻘﺎت‬ ‫ﺟﺎرﻳﺔ ﻤﻌﺮﻓﺔ دواﻓﻌﻪ‪.‬‬ ‫وﻣﻦ ﺟﻬﺔ أﺧﺮى‪ ،‬ﻗﺎل اﻟﻨﺎﻃﻖ اﻹﻋﻼﻣﻲ‬ ‫ﻟﴩﻃـﺔ اﻤﻨﻄﻘـﺔ اﻟﴩﻗﻴـﺔ اﻤﻘـﺪم زﻳـﺎد‬

‫‪8‬‬

‫ﻣﺼﺮع ﺧﻤﺴﺔ ﻣﻦ أﺳﺮة واﺣﺪة ﻓﻲ ﺣﺎدث ﺑﺠﺎزان‬ ‫ﺟﺎزان ‪ -‬ﻣﺎﺟﺪ ﺿﺒﺎح‬ ‫ﺗﺴـﺒﺒﺖ اﻟﴪﻋﺔ اﻟﺰاﺋﺪة ﰲ ﻣﴫع‬ ‫ﺧﻤﺴـﺔ ﻣﻦ أﴎة واﺣـﺪة وإﺻﺎﺑﺔ‬ ‫ﺳﺒﻌﺔ آﺧﺮﻳﻦ ﰲ ﺣﺎدث ﺗﺼﺎدم ﺑﻦ‬ ‫أرﺑﻊ ﻣﺮﻛﺒﺎت ﰲ ﺟﺎزان‪.‬‬ ‫ﱠ‬ ‫وﺑـﻦ اﻟﻨﺎﻃـﻖ اﻹﻋﻼﻣـﻲ ﺑﻤـﺮور‬ ‫ﻣﻨﻄﻘـﺔ ﺟﺎزان‪ ،‬اﻟﻨﻘﻴﺐ ﻣﻌﺎذ اﻷﺳـﻤﺮي‪،‬‬ ‫ﱠ‬ ‫أن ﺣـﺎدث ﺗﺼـﺎدم وﻗﻊ أﻣـﺲ ﺑﻦ أرﺑﻊ‬ ‫ﺳـﻴﺎرات ﻋـﲆ ﻃﺮﻳـﻖ )اﻤﻨﺼﻮرﻳـﺔ ـ‬ ‫اﻟﺸـﻄﻴﻔﺔ(‪ ،‬اﻷوﱃ ﻣﻦ ﻧﻮع )ﻣﺎﻛﺴـﻴﻤﺎ(‬ ‫ﺑﻘﻴﺎدة ﺷـﺎب ﻳﺒﻠﻎ ﻣﻦ اﻟﻌﻤـﺮ ‪ 22‬ﻋﺎﻣﺎً‪،‬‬ ‫ﻳﺤﻤﻞ ﻣﺸـﻬﺪا ً ﺑﻄﻠﺐ اﻟﺠﻨﺴـﻴﺔ وﺗﺮاﻓﻘﻪ‬ ‫أﴎة ﻣﻜﻮﱠﻧـﻪ ﻣـﻦ ﺗﺴـﻌﺔ أﺷـﺨﺎص‪،‬‬ ‫واﻟﺜﺎﻧﻴـﺔ ﻣﻦ ﻧﻮع )ﻛﺎﻣﺮي( ﺑﻘﻴﺎدة ﻳﻤﻨﻲ‬

‫اﻟﺮﻗﻴﻄـﻲ‪ ،‬إﻧـﻪ ﰲ ﺗﻤـﺎم اﻟﺴـﺎﻋﺔ اﻟﻮاﺣﺪة‬ ‫واﻟﻨﺼـﻒ ﻣﻦ ﻇﻬﺮ أﻣـﺲ ورد ﺑﻼغ ﻟﻐﺮﻓﺔ‬ ‫اﻟﻌﻤﻠﻴـﺎت ﰲ ﴍﻃـﺔ ﻣﺤﺎﻓﻈـﺔ اﻟﺨﱪ ﻳﻔﻴﺪ‬ ‫ﺑﺘﻌﺮض اﺛﻨﻦ ﻣﻦ رﺟﺎل اﻟﺤﺮاﺳﺎت اﻤﺪﻧﻴﺔ‬ ‫اﻟﺨﺎﺻﺔ ﰲ أﺣﺪ ﻣﺴﺘﺸﻔﻴﺎت ﻣﺤﺎﻓﻈﺔ اﻟﺨﱪ‬ ‫ﻹﻃـﻼق اﻟﻨـﺎر وإﺻﺎﺑﺔ أﺣﺪﻫﻤـﺎ ﺑﻄﻠﻘﺔ ﰲ‬ ‫أﻋﲆ اﻟﺼـﺪر‪ ،‬واﻵﺧﺮ ﺑﻄﻠﻘـﺔ ﰲ اﻟﻘﺪم‪ ،‬ﻣﻦ‬ ‫ﻗِ ﺒـﻞ ﻣﻮاﻃﻦ أرﺑﻌﻴﻨﻲ‪ ،‬إﺛـﺮ ﻧﻘﺎش ﺣﺎد دار‬ ‫ﺑﻴﻨﻬـﻢ ﺑﻌﺪ ﻣﻨـﻊ اﻤﻮاﻃـﻦ ﻣﻦ اﻟﺰﻳـﺎرة ﰲ‬ ‫اﻟﻮﻗـﺖ ﻏﺮ اﻤﺨﺼـﺺ ﻟﻬﺎ‪ ،‬ﻗﺒـﻞ أن ﻳُﻄﻠﻖ‬

‫اﻟﻨـﺎر ﻣـﻦ ﻣﺴـﺪس ﻛﺎن ﻳﺤﺘﻔﻆ ﺑـﻪ ﺗﺠﺎه‬ ‫رﺟﲇ اﻟﺤﺮاﺳﺔ‪.‬‬ ‫وأﺿﺎف اﻟﺮﻗﻴﻄﻲ أﻧﻪ ﻓﻮر ﺗﻠﻘﻲ اﻟﺒﻼغ‬ ‫اﻧﺘﻘﻠـﺖ دورﻳﺎت اﻷﻣﻦ إﱃ اﻤﺴﺘﺸـﻔﻰ وﺗﻢ‬ ‫اﻟﺘﻌﺎﻣﻞ ﻣﻊ اﻤﻮﻗﻒ وﺿﺒﻂ اﻤﺘﻬﻢ واﻟﺘﺤﻔﻆ‬ ‫ﻋﲆ اﻟﺴـﻼح اﻟـﺬي وُﺟﺪ ﺑﺤﻮزﺗـﻪ‪ ،‬ﻣﻀﻴﻔﺎ ً‬ ‫أﻧـﻪ ﺟـﺮى ﺗﺴـﻠﻴﻤﻪ ﻟﻘﺴـﻢ اﻟﺘﺤﻘﻴﻘﺎت ﰲ‬ ‫اﻟﴩﻃـﺔ ﻻﺳـﺘﻜﻤﺎل اﻟﺘﺤﻘﻴﻖ ﻣﻌـﻪ ﺣﻴﺎل‬ ‫اﻟﻮاﻗﻌﺔ ﺗﻤﻬﻴﺪا ً ﻹﺣﺎﻟﺘﻪ وﻣﻠﻒ اﻟﻘﻀﻴﺔ ﻟﻬﻴﺌﺔ‬ ‫اﻟﺘﺤﻘﻴﻖ واﻻدﻋﺎء اﻟﻌﺎم‪ ،‬ﻓﻴﻤﺎ ﺟﺮى إﺳﻌﺎف‬

‫اﻤﺼﺎﺑﻦ إﱃ ﻗﺴـﻢ اﻟﻄﻮارئ ﰲ اﻤﺴﺘﺸﻔﻰ‪،‬‬ ‫وﺗﺸﺮ اﻤﺘﺎﺑﻌﺔ اﻟﺼﺤﻴﺔ اﻷوﻟﻴﺔ إﱃ اﺳﺘﻘﺮار‬ ‫ﺣﺎﻟﺘﻴﻬﻤﺎ اﻟﺼﺤﻴﺔ‪.‬‬ ‫ﻣـﻦ ﻧﺎﺣﻴﺘﻪ‪ ،‬أوﺿﺢ ﻣﺪﻳﺮ اﻤﺴﺘﺸـﻔﻰ‬ ‫اﻟﺠﺎﻣﻌﻲ ﰲ اﻟﺨﱪ اﻟﺪﻛﺘـﻮر ﺧﺎﻟﺪ اﻟﻌﺘﻴﺒﻲ‪،‬‬ ‫أن إﺻﺎﺑـﺔ اﺛﻨـﻦ ﻣـﻦ ﺣـﺮاس اﻷﻣـﻦ ﰲ‬ ‫اﻤﺴﺘﺸـﻔﻰ ﺟـﺎءت ﻧﺘﻴﺠـﺔ إﻃـﻼق أﺣـﺪ‬ ‫اﻟﺰاﺋﺮﻳﻦ اﻟﻨﺎر ﻋﻠﻴﻬﻤﺎ ﻣﻦ ﺳـﻼح ﺷـﺨﴢ‬ ‫ﻛﺎن ﺑﺤﻮزﺗـﻪ ﰲ ﺑﻬﻮ اﻤﺴﺘﺸـﻔﻰ اﻟﺮﺋﻴﺲ‪،‬‬ ‫وذﻟـﻚ ﺑﻌﺪ ﻣﻨﻌـﻪ ﻣﻦ اﻟﺪﺧـﻮل ﻟﺰﻳﺎرة أﺣﺪ‬

‫ا رﺑﻌﺎء ‪15‬ﺟﻤﺎدى ا وﻟﻰ ‪1434‬ﻫـ ‪ 27‬ﻣﺎرس ‪2013‬م اﻟﻌﺪد )‪ (479‬اﻟﺴﻨﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬

‫اﻟﻘﺒﺾ ﻋﻠﻰ ﻧﺎﺣﺮ ﻃﻔﻞ اﻟﺨﻤﻴﺲ ﺧﻼل ‪ ٢٤‬ﺳﺎﻋﺔ ﻣﻦ ﺗﻨﻔﻴﺬه اﻟﺠﺮﻳﻤﺔ‬

‫ﻳﺒﻠـﻎ ﻣـﻦ اﻟﻌﻤـﺮ ‪ 23‬ﻋﺎﻣﺎ ً وﻏـﺮ ﱠ‬ ‫ﻣﺆﻫﻞ‬ ‫ﻟﻠﻘﻴﺎدة‪ ،‬وﻛﺬﻟﻚ اﻟﺴـﻴﺎرة اﻟﺜﺎﻟﺜﺔ ﻣﻦ ﻧﻮع‬ ‫)ﻛﺎﻣﺮي( وﻳﻘﻮدﻫﺎ ﺷـﺎب ﻳﺒﻠﻎ ‪ 23‬ﻋﺎﻣﺎً‪،‬‬ ‫وﻟﺪﻳـﻪ ﻣﺸـﻬﺪ ﺑﻄﻠـﺐ اﻟﺠﻨﺴـﻴﺔ‪ ،‬ﺑﻴﻨﻤﺎ‬ ‫ﻳﻘﻮد اﻟﺴـﻴﺎرة اﻟﺮاﺑﻌﺔ )ﻣﺎﻛﺴﻴﻤﺎ( ﺷﺎب‬ ‫ﺳـﻌﻮدي ﱠ‬ ‫ﻣﺆﻫﻞ ﻟﻠﻘﻴﺎدة وﻳﺒﻠﻎ ﻣﻦ اﻟﻌﻤﺮ‬ ‫‪ 30‬ﻋﺎﻣﺎً‪.‬‬ ‫وأوﺿﺢ اﻟﻨﻘﻴﺐ اﻷﺳﻤﺮي ﱠ‬ ‫أن اﻟﺤﺎدث‬ ‫اﻟﺬي وﻗـﻊ ﻧﺘﻴﺠﺔ ﻟﻠﴪﻋﺔ اﻟﺰاﺋﺪة أﺳـﻔﺮ‬ ‫ﻋـﻦ وﻓـﺎة ﻗﺎﺋـﺪ اﻟﺴـﻴﺎرة اﻷوﱃ وأرﺑﻌﺔ‬ ‫ﻣـﻦ ﻣﺮاﻓﻘﻴﻪ وإﺻﺎﺑﺔ اﻟﺒﻘﻴـﺔ‪ ،‬إﱃ ﺟﺎﻧﺐ‬ ‫إﺻﺎﺑﺔ ﻗﺎﺋﺪي اﻟﺴـﻴﺎرﺗﻦ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ واﻟﺜﺎﻟﺜﺔ‬ ‫اﻟﻠﺬﻳـﻦ ﺟﺮى ﻧﻘﻠﻬﻤﺎ إﱃ ﻣﺴﺘﺸـﻔﻰ أﺣﺪ‬ ‫اﻤﺴﺎرﺣﺔ‪ ،‬ﺑﻴﻨﻤﺎ ﻟﻢ ﻳﺘﻌ ﱠﺮض ﻗﺎﺋﺪ اﻟﺴﻴﺎرة‬ ‫اﻟﺮاﺑﻌـﺔﻷيأذى‪.‬‬

‫أﺑﻬﺎ ‪ -‬اﻟﺤﺴﻦ آل ﺳﻴﺪ‬

‫وﻓﺎة ﺛﻼﺛﺔ ﻣﻌﺘﻤﺮﻳﻦ ﻓﻲ ارﺗﻄﺎم ﺣﺎﻓﻠﺔ ﺑﺠﺴﺮ ﻣﺸﺎة‬ ‫ﻣﻜﺔ اﻤﻜﺮﻣﺔ ‪ -‬ﻫﺎدي ﻋﻴﺪ‬ ‫ﻟﻘـﻲ ﺛﻼﺛـﺔ ﻣﻌﺘﻤﺮﻳـﻦ أردﻧﻴـﻦ‬ ‫ﻣﴫﻋﻬـﻢ وأُﺻﻴـﺐ ‪ 13‬آﺧـﺮون ﰲ‬ ‫ﺣـﺎدث ﻣـﺮوري وﻗـﻊ ﰲ اﻟﻌﺎﺻﻤﺔ‬ ‫اﻤﻘﺪﺳـﺔ أﻣﺲ‪ ،‬إﺛﺮ اﺻﻄـﺪام ﺣﺎﻓﻠﺔ‬ ‫ﻛﺎﻧـﺖ ﺗﻘـﻞ ‪ ٤٥‬ﻣﻌﺘﻤـﺮا ً وﻣﻌﺘﻤـﺮة‬ ‫ﺟﻤﻴﻌﻬـﻢ ﻣـﻦ اﻟﺠﻨﺴـﻴﺔ اﻷردﻧﻴـﺔ‪ ،‬ﺑﺠﴪ‬ ‫ﻟﻠﻤﺸﺎة ﰲ ﻣﺸﻌﺮ ﻋﺮﻓﺎت‪.‬‬ ‫وﺑـﺎﴍت ﻣﻮﻗـﻊ اﻟﺤﺎدث ﺗﺴـﻊ ﻓﺮق‬ ‫ﺗﺎﺑﻌـﺔ ﻟﻠﻬﻼل اﻷﺣﻤـﺮ‪ ،‬اﻹﺳـﻌﺎف اﻟﻄﺎﺋﺮ‪،‬‬ ‫واﻹﻣـﺪاد اﻟﴪﻳـﻊ‪ ،‬واﻤـﺮور‪ ،‬ﻟﻠﺘﻌﺎﻣـﻞ ﻣﻊ‬ ‫اﻟﺤﺎدث‪ ،‬وﺳـﻂ اﺳـﺘﻨﻔﺎر ﰲ ﻣﺴﺘﺸـﻔﻴﺎت‬

‫ﻣﻜﺔ‪.‬‬ ‫وﻗـﺎل اﻟﻨﺎﻃـﻖ اﻹﻋﻼﻣـﻲ ﰲ ﴍﻃـﺔ‬ ‫اﻟﻌﺎﺻﻤﺔ اﻤﻘﺪﺳـﺔ اﻤﻘﺪم ﻓﻮزي اﻷﻧﺼﺎري‪،‬‬ ‫إن اﻟﺤـﺎدث وﻗـﻊ ﰲ ﺗﻤﺎم اﻟﺴـﺎﻋﺔ اﻟﺮاﺑﻌﺔ‬ ‫ﻋـﴫاً‪ ،‬ﻣﻀﻴﻔـﺎ أن ﺳـﺎﺋﻖ اﻟﺤﺎﻓﻠـﺔ اﺗﺠﻪ‬ ‫إﱃ ﻣﺴـﺎر ﺧﺎﻃﺊ ﻧﺎﺣﻴﺔ ﻋﺒـﺎرة ﻣﺨﺼﺼﺔ‬ ‫ﻟﻠﻤﺸﺎة‪ ،‬ﻗﺒﻞ أن ﺗﺮﺗﻄﻢ اﻟﺤﺎﻓﻠﺔ ﺑﺎﻟﻌﺒﺎرة‪ ،‬ﻣﺎ‬ ‫ﻧﺘﺞ ﻋﻨﻪ وﻓﺎة ﺛﻼﺛـﺔ رﻛﺎب وإﺻﺎﺑﺔ ﺛﻤﺎﻧﻴﺔ‬ ‫آﺧﺮﻳﻦ‪ ،‬أرﺑﻌﺔ رﺟﺎل وأرﺑﻊ ﻧﺴـﺎء ﻧﻘﻠﻮا إﱃ‬ ‫ﻣﺴﺘﺸـﻔﻰ ﱢ‬ ‫اﻟﺸ ﱠﺸـﺔ‪ ،‬ﺣﻴﺚ ﺗﻢ ﻣﻌﺎﻟﺠﺔ ﺳﺘﺔ‬ ‫ﻣﻨﻬﻢ‪ ،‬وﺑﻘﻲ اﺛﻨﺎن ﺗﺤـﺖ اﻤﻼﺣﻈﺔ‪ ،‬ﻛﻤﺎ ﺗﻢ‬ ‫ﻧﻘﻞ ﺧﻤﺴـﺔ آﺧﺮﻳﻦ‪ :‬اﻣﺮأﺗـﻦ وﺛﻼﺛﺔ رﺟﺎل‬ ‫أﺻﻴﺒﻮا ﰲ اﻟﺤﺎدث إﱃ ﻣﺴﺘﺸﻔﻰ اﻟﻨﻮر‪.‬‬

‫أﻗﺎرﺑـﺔ اﻤﻨﻮﻣﻦ‪ ،‬ﻻﻓﺘـﺎ ً إﱃ أن زﻳﺎرﺗﻪ ﻛﺎﻧﺖ‬ ‫ﰲ ﻏﺮ اﻟﻮﻗﺖ اﻤﺨﺼﺺ ﻟﻠﺰﻳﺎرة ﰲ اﻟﺴـﺎﻋﺔ‬ ‫اﻟﻮاﺣﺪة واﻟﻨﺼﻒ ﻣﻦ ﺑﻌﺪ اﻟﻈﻬﺮ‪.‬‬ ‫وﻗﺎل اﻟﺪﻛﺘﻮر اﻟﻌﺘﻴﺒﻲ إن اﻟﺰاﺋﺮ ﺳـﺄل‬ ‫ﺣﺮاس اﻷﻣﻦ ﻋﻦ ﻣﻮﻋﺪ اﻟﺰﻳﺎرة أوﻻً‪ ،‬وﻋﻨﺪﻣﺎ‬ ‫أﺑﻠﻐﻮه أﻧﻪ ﰲ اﻟﺴـﺎﻋﺔ اﻟﺮاﺑﻌﺔ ﻋﴫاً‪ ،‬أﺧﺮج‬ ‫ﺳـﻼﺣﺎ ً ﻛﺎن ﻳﺤﻤﻠﻪ وأﻃﻠـﻖ اﻟﻨﺎر ﻋﲆ اﺛﻨﻦ‬ ‫ﻣﻨﻬﻤﺎ‪ ،‬ﺣﻴﺚ أﺻﻴﺐ أﺣﺪﻫﻤﺎ ﰲ ﻛﺘﻔﻪ واﻵﺧﺮ‬ ‫ﰲ رﺟﻠﻪ‪ ،‬ﻣﻮﺿﺤـﺎ ً أن ﻛﻠﺘﺎ اﻹﺻﺎﺑﺘﻦ ﻛﺎﻧﺖ‬ ‫ﻏﺮ ﺧﻄﺮة‪.‬‬

‫ﺟﺎﻧﺐ ﻣﻦ اﻟﺘﺠﻤﻬﺮ ﻓﻮق اﻟﺠﴪ‬

‫)اﻟﴩق(‬

‫ﺗﻤ ﱠﻜﻨـﺖ ﴍﻃـﺔ ﻣﺤﺎﻓﻈـﺔ‬ ‫ﺧﻤﻴـﺲ ﻣﺸـﻴﻂ ﰲ ﻣﻨﻄﻘـﺔ‬ ‫ﻋﺴـﺮ ﻣﻦ اﻟﻘﺒـﺾ ﻋﲆ ﻧﺎﺣﺮ‬ ‫ﻃﻔـﻞ اﻟﺨﻤﻴﺲ ﰲ ﻏﻀﻮن ‪24‬‬ ‫ﺳﺎﻋﺔ ﻣﻦ وﻗﻮع اﻟﺠﺮﻳﻤﺔ‪.‬‬ ‫وﻗـﺎل ﻟـ«اﻟـﴩق« اﻟﻨﺎﻃـﻖ‬ ‫اﻹﻋﻼﻣـﻲ ﺑﴩﻃـﺔ ﻣﻨﻄﻘﺔ ﻋﺴـﺮ‪،‬‬ ‫اﻤﻘـﺪم ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ ﺑﻦ ﻋﲇ آل ﺷـﻌﺜﺎن‪،‬‬ ‫ﱠ‬ ‫إن ﺗﻀﺎﻓـﺮ اﻟﺠﻬـﻮد ﺑـﻦ رﺟـﺎل‬ ‫اﻟﺒﺤﺚ واﻟﺘﺤ ﱢﺮي أﺳـﻔﺮ ﻋﻦ اﻟﻘﺒﺾ‬ ‫ﻋﲆ ﻗﺎﺗـﻞ اﻟﻄﻔـﻞ اﻟﺬي ﻋُ ﺜـﺮ ﻋﻠﻴﻪ‬ ‫ﻣﻨﺤﻮرا ً ً‬ ‫وﻣﻠﻘﻰ ﺗﺤﺖ أﺣﺪ اﻟﺠﺴـﻮر‬ ‫ﰲ ﻣﺤﺎﻓﻈـﺔ ﺧﻤﻴﺲ ﻣﺸـﻴﻂ‪ ،‬وذﻟﻚ‬ ‫ﺧـﻼل ‪ 24‬ﺳـﺎﻋﺔ ﻣـﻦ ارﺗـﻜﺎب‬ ‫اﻟﺠﺮﻳﻤﺔ‪ ،‬وأوﺿـﺢ ﱠ‬ ‫أن اﻟﻘﺎﺗﻞ ﻳﺤﻤﻞ‬ ‫ﺟﻨﺴـﻴﺔ ﻋﺮﺑﻴﺔ وﻳﻘﻴـﻢ ﰲ اﻤﺤﺎﻓﻈﺔ‬ ‫إﻗﺎﻣـﺔ ﻧﻈﺎﻣﻴـﺔ‪ ،‬ﻣﺸـﺮا ً إﱃ أﻧﱠـﻪ ﺗﻢ‬ ‫إﺣﺎﻟﺘـﻪ إﱃ ﺟﻬـﺎت اﻻﺧﺘﺼـﺎص‬ ‫ﻻﺳﺘﻜﻤﺎل اﻟﺘﺤﻘﻴﻘﺎت‪.‬‬ ‫ﱠ‬ ‫وﻗـﺎل آل ﺷـﻌﺜﺎن‪ ،‬إن ﻣﺪﻳـﺮ‬ ‫ﴍﻃـﺔ ﻣﻨﻄﻘـﺔ ﻋﺴـﺮ اﻟﻠـﻮاء‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﺮﺣﻤـﻦ اﻷﺣﻤـﺪي‪ ،‬وﺟﱠ ـﻪ ﻓﻮر‬ ‫اﻛﺘﺸـﺎف اﻟﺠﺮﻳﻤﺔ إﱃ ﺗﺸﻜﻴﻞ ﻓﺮﻳﻖ‬ ‫ﻋﻤـﻞ ﻣﺘﺨﺼﺺ ﻣﻦ أﻛﺜـﺮ اﻟﻀﺒﺎط‬ ‫ﻣﻬـﺎر ًة ﻟﻠﻌﻤـﻞ ﻋـﲆ ﻓـﻚ ﻏﻤـﻮض‬ ‫اﻟﺠﺮﻳﻤﺔ واﻟﻘﺒﺾ ﻋﲆ اﻟﻔﺎﻋﻞ‪ ،‬وﻫﻮ‬ ‫ﻣﺎ ﺗ ﱠﻢ ﻓﻌﻼً ﺧﻼل ‪ 24‬ﺳﺎﻋﺔ‪.‬‬ ‫وﻛﺎﻧـﺖ اﻟﺠﺮﻳﻤـﺔ اﻟﺒﺸـﻌﺔ ﻗﺪ‬ ‫ﱠ‬ ‫ﺗﻜﺸـﻔﺖ ﻟﺮﺟـﺎل اﻷﻣﻦ ﺑﻌـﺪ ﺗﻮﻗﻒ‬

‫ﻫﻄـﻮل اﻷﻣﻄـﺎر ﻋـﲆ ﻣﺤﺎﻓﻈـﺔ‬ ‫ﺧﻤﻴﺲ ﻣﺸـﻴﻂ ﻣﺴﺎء اﻷﺣﺪ اﻤﺎﴈ‪،‬‬ ‫ﺣﻴﺚ ﺗﻠﻘـﺖ اﻟﺠﻬﺎت اﻷﻣﻨﻴـﺔ ﺑﻼﻏﺎ ً‬ ‫ﻣﻦ أﺣﺪ اﻤﻮاﻃﻨﻦ ﻳﻔﻴﺪ ﺑﻤﺸـﺎﻫﺪﺗﻪ‬ ‫ﺟﺜـﺔ ﻣﻠﻘـﺎة ﺗﺤـﺖ أﺣﺪ اﻟﺠﺴـﻮر‪،‬‬ ‫ﻟﺘﻨﺘﻘﻞ اﻟﺠﻬـﺎت اﻤﺨﺘﺼﺔ إﱃ اﻤﻮﻗﻊ‬ ‫ﻓﻮراً‪ ،‬ﺑﻴﻨﻤﺎ ﻋﻜﻒ رﺟﺎل اﻟﺘﺤﻘﻴﻘﺎت‬ ‫ورﺟـﺎل اﻷدﻟﺔ اﻟﺠﻨﺎﺋﻴـﺔ ﻋﲆ ﺗﺤﻠﻴﻞ‬ ‫اﻟﺠﺮﻳﻤـﺔ وﺟﻤـﻊ اﻻﺳـﺘﺪﻻﻻت ﻣﻦ‬ ‫ﻣﴪﺣﻬـﺎ‪ ،‬وﻣﻨﻬـﺎ ﻓﺤﺼﻬـﻢ ﻵﺛـﺎر‬ ‫ﻋﺠـﻼت اﻟﺴـﻴﺎرات ﰲ اﻤﻮﻗـﻊ اﻟﺬي‬ ‫ﻛﺎن ﻗﺮﻳﺒﺎ ً ﻣﻦ أﺣـﺪ اﻤﻨﺎزل‪ ،‬ﻛﻤﺎ ﺗ ﱠﻢ‬ ‫اﺳﺘﺪﻋﺎء اﻟﻄﺒﻴﺐ اﻟﴩﻋﻲ إﱃ اﻤﻮﻗﻊ‪،‬‬ ‫واﻟﺬي ﻋﺎﻳﻦ ﺟﺜﺔ اﻟﻄﻔﻞ ﻗﺒﻞ رﻓﻌﻬﺎ‬ ‫ﻣﻦ ﻣﴪح اﻟﺠﺮﻳﻤﺔ‪.‬‬ ‫وﻇﻞ رﺟﺎل اﻟﺘﺤﻘﻴﻘﺎت واﻷدﻟﺔ‬ ‫اﻟﺠﻨﺎﺋﻴـﺔ ﻳﻤﺸـﻄﻮن اﻤﻮﻗﻊ اﻤﺤﻴﻂ‬ ‫ﺑﻤـﴪح اﻟﺠﺮﻳﻤﺔ ﻷﻛﺜـﺮ ﻣﻦ ﺧﻤﺲ‬ ‫ﺳـﺎﻋﺎت‪ ،‬ﻗﺒـﻞ أن ﻳﺘﻤ ﱠﻜـﻦ رﺟـﺎل‬ ‫اﻟﺘﺤﻘﻴﻘـﺎت ﻣـﻦ اﻟﺨـﺮوج ﺑﺒﻌﺾ‬ ‫اﻟﻨﺘﺎﺋـﺞ اﻹﻳﺠﺎﺑﻴﺔ اﻟﺘـﻰ ﻗﺎدت ﻓﺮق‬ ‫اﻟﺒﺤـﺚ واﻟﺘﺤـﺮي إﱃ اﻟﻘﺒـﺾ ﻋﲆ‬ ‫اﻟﺠﺎﻧﻲ ﰲ زﻣﻦ ﻗﻴﺎﳼ‪.‬‬ ‫وﺗﺮﺟﱢ ـﺢُ ﻣﺼـﺎدر »اﻟﴩق« ﱠ‬ ‫أن‬ ‫اﻟﺠﺎﻧـﻲ أﻗﺪم ﻋﲆ ﺟﺮﻳﻤﺘﻪ اﻟﺒﺸـﻌﺔ‬ ‫ﻗﺒـﻞ أن ﻳﺘﺨﻠـﺺ ﻣﻦ ﺟﺜـﺔ اﻟﻄﻔﻞ‬ ‫ﺑﺮﻣﻴﻬﺎ ﺗﺤـﺖ اﻟﺠﴪ‪ ،‬ﻇﻨـﺎ ً ﻣﻨﻪ ﱠ‬ ‫أن‬ ‫ذﻟـﻚ ﺳـﻴﻄﻤﺲ ﻣﻌﺎﻟـﻢ ﺟﺮﻳﻤﺘـﻪ‪،‬‬ ‫ﻛﻤﺎ ﺗﺸـﺮ اﻤﻌﻠﻮﻣـﺎت إﱃ ﱠ‬ ‫أن اﻟﻘﺎﺗﻞ‬ ‫واﻟﻄﻔﻞ اﻤﻨﺤﻮر ﻣﻦ ﺟﻨﺴـﻴﺔ واﺣﺪة‬ ‫وﻻ ﺗﺮﺑﻄﻬﻤﺎ ﺻﻠﺔ ﻗﺮاﺑﺔ‪.‬‬

‫اﻟﻘﺼﻴﻢ‪ :‬اﻧﻘﻼب ﺣﺎﻓﻠﺔ ﻳﺴﻔﺮ ﻋﻦ وﻓﺎة ﺛﻼﺛﺔ وإﺻﺎﺑﺔ ‪ ١٤‬ﺑﺎﻛﺴﺘﺎﻧﻴ ًﺎ‬ ‫اﻟﻘﺼﻴﻢ ‪ -‬ﻧﺎﴏ اﻟﺼﻘﻮر‬ ‫اﺳﺘﻨﻔﺮت ﻣﺴﺘﺸﻔﻴﺎت ﻣﻨﻄﻘﺔ‬ ‫اﻟﻘﺼﻴـﻢ أﻣـﺲ ﻻﺳـﺘﻘﺒﺎل‬ ‫ﻣﺼﺎﺑﻦ ﺟﺮاء اﻧﻘﻼب ﺣﺎﻓﻠﺔ‬ ‫ﻛﺎﻧـﺖ ﺗﻘـﻞ ﻣﺠﻤﻮﻋـﺔ ﻣـﻦ‬ ‫اﻟﺠﺎﻟﻴﺔ اﻟﺒﺎﻛﺴﺘﺎﻧﻴﺔ ﰲ ﻧﻬﺎﻳﺔ‬ ‫ﻃﺮﻳﻖ اﻟﺮﻳـﺎض ‪ -‬اﻟﻘﺼﻴﻢ اﻟﴪﻳﻊ‪،‬‬ ‫ﺑﻦ ﺑﺮﻳـﺪة وﻋﻨﻴﺰة‪ ،‬أﺳـﻔﺮ اﻟﺤﺎدث‬ ‫ﻋﻦ وﻓـﺎة ﺛﻼﺛﺔ وإﺻﺎﺑﺔ ‪ 14‬آﺧﺮﻳﻦ‪،‬‬ ‫ﻗﺒﻞ أن ﺗﺒﺎﴍ ﻓﺮق ﻣﻦ اﻟﺪﻓﺎع اﻤﺪﻧﻲ‬ ‫وأﻣﻦ اﻟﻄﺮق واﻟﻬـﻼل اﻷﺣﻤﺮ ﻣﻮﻗﻊ‬ ‫اﻟﺤﺎدث‪.‬‬ ‫وﺑـﻦ ﻣﺪﻳـﺮ إدارة اﻟﻄـﻮارئ‬ ‫واﻷزﻣﺎت ﰲ إدارة اﻟﺸـﺆون اﻟﺼﺤﻴﺔ‬ ‫ﰲ اﻟﻘﺼﻴﻢ اﻟﺪﻛﺘﻮر ﻓﻀﻞ ﺑﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ‬ ‫اﻟﻔﻀﻞ‪ ،‬أن ﻓـﺮق اﻟﻌﻤﻞ ﺗﺤﺮﻛﺖ ﻣﻦ‬ ‫ﻣﺴﺘﺸـﻔﻴﺎت اﻤﻠﻚ ﻓﻬـﺪ اﻟﺘﺨﺼﴢ‪،‬‬ ‫ﺑﺮﻳـﺪة اﻤﺮﻛـﺰي‪ ،‬واﻤﻠـﻚ ﺳـﻌﻮد ﰲ‬ ‫ﻣﺤﺎﻓﻈـﺔ ﻋﻨﻴـﺰة‪ ،‬ﺑﺎﺗﺠـﺎه ﻣﻮﻗـﻊ‬

‫أﺣﺪ ﺿﺤﺎﻳﺎ اﻟﺤﺎدث ﻣﻤﺪدا ً ﰲ اﻤﻮﻗﻊ‬ ‫اﻟﺤـﺎدث‪ ،‬وﻋﻤﻠـﺖ ﻋـﲆ ﻓـﺮز وﻧﻘﻞ‬ ‫اﻟﺤـﺎﻻت ﺣﺴـﺐ ﺧﻄﻮرﺗﻬﺎ‪ ،‬ﻣﺸـﺮا‬

‫إﱃ أن ﺟﻤﻴـﻊ اﻤﻌﻠﻮﻣـﺎت اﻤﺘﻮﻓـﺮة‬ ‫ﻫـﻲ ﻣﻌﻠﻮﻣﺎت أوﻟﻴﺔ‪ ،‬داﻋﻴﺎ ﻟﻠﻤﺘﻮﻓﻦ‬

‫)اﻟﴩق(‬ ‫ﺑﺎﻟﺮﺣﻤـﺔ‪ ،‬وﻟﻠﻤﺼﺎﺑـﻦ ﺑﺎﻟﺸـﻔﺎء‬ ‫اﻟﻌﺎﺟﻞ‪.‬‬

‫ﺟﺜﺔ ﻋﺎﻣﻠﺔ ﺗﻘﻮد إﻟﻰ ﺷﺒﻜﺔ ﺗﺸﻐﻴﻞ اﻟﺨﺎدﻣﺎت اﻟﻤﺨﺎﻟﻔﺎت ﻓﻲ ا‪ ‬ﺣﺴﺎء‬ ‫اﻷﺣﺴﺎء ‪ -‬ﻋﺒﺪاﻟﻬﺎدي اﻟﺴﻤﺎﻋﻴﻞ‬ ‫أﻗـﺪم ﻣﻮاﻃـﻦ اﻣﺘﻬﻦ ﺗﺸـﻐﻴﻞ‬ ‫وﺗﺴـﻮﻳﻖ اﻟﻌﺎﻣـﻼت اﻤﻨﺰﻟﻴﺎت‬ ‫ﺑﻌﺪ ﻣﺴـﺎﻋﺪﺗﻬﻦ ﰲ اﻟﻬﺮب ﻣﻦ‬ ‫ﻛﻔﻼﺋﻬـﻦ‪ ،‬ﻋـﲆ اﻟﺘﺨﻠـﺺ ﻣﻦ‬ ‫إﺣﺪاﻫـﻦ ﺑﻌﺪ وﻓﺎﺗﻬـﺎ ﺑﺈﻟﻘﺎﺋﻬﺎ‬ ‫ﻋـﲆ ﻗﺎرﻋﺔ أﺣـﺪ اﻟﻄـﺮق اﻟﻔﺮﻋﻴﺔ ﰲ‬ ‫ﻣﺪﻳﻨﺔ اﻤﱪز‪.‬‬ ‫وﻗﺎد ﻋﺜﻮر اﻷﺟﻬـﺰة اﻷﻣﻨﻴﺔ ﻋﲆ‬ ‫ﺟﺜﺔ اﻟﻌﺎﻣﻠﺔ إﱃ اﻟﻜﺸـﻒ ﻋﻦ ﺷـﺒﻜﺔ‬ ‫ﺗﻀـﻢ ﺛﻤﺎﻧـﻲ ﻋﺎﻣﻼت ﻣﻨﺰﻟﻴـﺎت ﻳﺘﻢ‬ ‫ﺗﺸﻐﻴﻠﻬﻦ ﺑﻄﺮق ﻏﺮ ﻧﻈﺎﻣﻴﺔ ﺑﻮاﺳﻄﺔ‬

‫ﻣﻮاﻃﻦ ﺛﻼﺛﻴﻨﻲ‪ ،‬وذﻟﻚ ﺑﻌﺪ ورود ﺑﻼغ‬ ‫ﺻﺒﺎح أﻣﺲ اﻷول ﻟﻐﺮﻓﺔ اﻟﻌﻤﻠﻴﺎت ﰲ‬ ‫ﴍﻃﺔ ﻣﺤﺎﻓﻈﺔ اﻷﺣﺴـﺎء‪ ،‬ﻳﺸـﺮ إﱃ‬ ‫وﺟـﻮد ﺟﺜﺔ اﻣﺮأة ﻣﻠﻘـﺎة ﺑﺎﻟﻘﺮب ﻣﻦ‬ ‫أﺣﺪ اﻟﻄـﺮق اﻟﻔﺮﻋﻴـﺔ ﺑﻤﺪﻳﻨﺔ اﻤﱪز‪،‬‬ ‫ﺑﻴﻨﻤـﺎ رﺟّ ـﺢ اﻟﺒﻼغ أن ﺗﻜـﻮن اﻟﺠﺜﺔ‬ ‫ﻟﻮاﻓﺪة ﴍق آﺳﻴﻮﻳﺔ‪.‬‬ ‫ووﻓﻘﺎ ً ﻟﻠﻨﺎﻃﻖ اﻹﻋﻼﻣﻲ ﺑﺎﻤﻨﻄﻘﺔ‬ ‫اﻟﴩﻗﻴﺔ اﻤﻘﺪم زﻳﺎد اﻟﺮﻗﻴﻄﻲ‪ ،‬ﻓﻘﺪ ﺗﻢ‬ ‫اﻟﺘﻌﺎﻣﻞ ﻣﻊ اﻟﺒﻼغ ﻣﻦ ﻗﺒﻞ اﻤﺨﺘﺼﻦ‬ ‫ﰲ ﴍﻃﺔ ﻣﺤﺎﻓﻈﺔ اﻷﺣﺴـﺎء‪ ،‬وﺟﺮى‬ ‫ﻧﻘـﻞ ﺟﺜﻤـﺎن اﻤـﺮأة إﱃ اﻤﺴﺘﺸـﻔﻰ‬ ‫ﻻﺳـﺘﻜﻤﺎل اﻟﻔﺤﻮﺻـﺎت اﻟﻄﺒﻴـﺔ‬

‫اﻟﻼزﻣـﺔ‪ ،‬ﻓﻴﻤـﺎ ﺑﺎﴍ رﺟـﺎل اﻷﻣﻦ ﰲ‬ ‫ﺷـﻌﺒﺔ اﻟﺘﺤﺮﻳﺎت واﻟﺒﺤـﺚ اﻟﺠﻨﺎﺋﻲ‬ ‫ﻋﻤـﻞ اﻟﺘﺤﺮﻳـﺎت اﻟﻼزﻣـﺔ ﻟﺘﺤﺪﻳـﺪ‬ ‫ﻫﻮﻳﺔ اﻤﺘﻮﻓﺎة واﻟﻜﺸﻒ ﻋﻦ ﻣﻼﺑﺴﺎت‬ ‫اﻟﻮاﻗﻌﺔ‪.‬‬ ‫ّ‬ ‫وﺑـﻦ اﻟﺮﻗﻴﻄـﻲ أن اﻟﴩﻃـﺔ‬ ‫ﺗﻤﻜﻨـﺖ ﰲ زﻣـﻦ ﻗﻴﺎﳼ ﻟـﻢ ﻳﺘﺠﺎوز‬ ‫أرﺑﻌـﺎ وﻋﴩﻳـﻦ ﺳـﺎﻋﺔ ﻣـﻦ ورود‬ ‫اﻟﺒـﻼغ‪ ،‬ﻣـﻦ اﻟﻜﺸـﻒ ﻋـﻦ ﻏﻤﻮض‬ ‫اﻟﻮاﻗﻌـﺔ ﺑﻌـﺪ اﻟﻘﺒـﺾ ﻋـﲆ ﻣﻮاﻃﻦ‬ ‫ﺛﻼﺛﻴﻨﻲ ﻣـﻦ ﺧﻼل ﺗﻮاﻓـﺮ ﻣﻌﻠﻮﻣﺎت‬ ‫دﻗﻴﻘﺔ ﻋﻦ ﻗﻴﺎﻣﻪ ﺑﺎﺳﺘﺪراج اﻟﻌﺎﻣﻼت‬ ‫اﻤﻨﺰﻟﻴـﺎت وﺗﻬﺮﻳﺒﻬـﻦ ﻣـﻦ ﻣﻨـﺎزل‬

‫ﻛﻔﻼﺋﻬـﻦ وﺗﺸـﻐﻴﻠﻬﻦ ﺑﻄﺮﻳﻘـﺔ ﻏﺮ‬ ‫ﻧﻈﺎﻣﻴـﺔ‪ ،‬ﺣﻴـﺚ ﺗـﻢ اﻟﻘﺒـﺾ ﻋـﲆ‬ ‫اﻤﺘﻬـﻢ‪ ،‬وﺑﺘﻔﺘﻴـﺶ ﻣﻨﺰﻟـﻪ ﻋﺜـﺮ ﻋﲆ‬ ‫ﺛﻤﺎﻧﻲ ﻋﺎﻣـﻼت ﻣﻨﺰﻟﻴﺎت ﻫﺎرﺑﺎت ﻣﻦ‬ ‫ﻛﻔﻼﺋﻬـﻦ‪ ،‬ﻓﻴﻤﺎ ّ‬ ‫ﺗﺒﻦ ﻗﻴﺎﻣﻪ ﺑﺘﺸـﻐﻴﻞ‬ ‫أﺧﺮﻳـﺎت ﺑﻄﺮﻳﻘﺔ ﻏـﺮ ﻧﻈﺎﻣﻴﺔ‪ ،‬ﻛﻤﺎ‬ ‫ﺛﺒـﺖ ﺗـﻮرط اﻤﺘﻬـﻢ ﺑﺎﻟﺘﺨﻠـﺺ ﻣﻦ‬ ‫إﺣﺪاﻫـﻦ ﺑﻌـﺪ وﻓﺎﺗﻬـﺎ ﺑﺈﻟﻘﺎﺋﻬﺎ ﻋﲆ‬ ‫ﻗﺎرﻋﺔ أﺣﺪ اﻟﻄـﺮق اﻟﻔﺮﻋﻴﺔ‪ ،‬ﻣﻀﻴﻔﺎ ً‬ ‫أﻧﻪ ﺗﻢ اﻟﺘﺤﻔﻆ ﻋﲆ اﻟﻌﺎﻣﻼت وإﻳﻘﺎف‬ ‫اﻤﺘﻬـﻢ ﰲ ﻣﺮﻛـﺰ ﴍﻃﺔ اﻤـﱪز ﺑﻴﻨﻤﺎ‬ ‫ﴍع اﻤﺨﺘﺼـﻮن ﺑﺎﻟﺘﺤﻘﻴـﻖ ﻣﻌـﻪ‬ ‫ﻤﻌﺮﻓﺔ ﻛﺎﻓﺔ اﻤﻼﺑﺴﺎت‪.‬‬

‫وﻓﺎة ﺧﻤﺴﺔ وإﺻﺎﺑﺔ ﺧﻤﺴﺔ ﻓﻲ أﺣﺪ اﻟﻤﺴﺎرﺣﺔ ﺟﺪة‪ :‬اﻟﻘﺒﺾ ﻋﻠﻰ ﻳﻤﻨ ﱢﻴﻴﻦ ﺧﻄﻔﺎ ﺣﻘﻴﺒﺔ ﺳﻴﺪة ﻣﺼﺮﻳﺔ‬ ‫ﺟﺎزان ‪ -‬إﺑﺮاﻫﻴﻢ ﻣﺒﺎرك‬ ‫ﻟﻘـﻲ ﺧﻤﺴـﺔ أﺷـﺨﺎص‬ ‫ﻣﴫﻋﻬﻢ ﰲ ﺣﻦ أﺻﻴﺐ‬ ‫ﺧﻤﺴـﺔ آﺧﺮون ﰲ ﺣﺎدث‬ ‫ﻣﺮوري وﻗﻊ ﰲ ﻣﺤﺎﻓﻈﺔ‬ ‫أﺣـﺪ اﻤﺴـﺎرﺣﺔ ﺑﻤﻨﻄﻘﺔ‬ ‫ﺟﺎزان أﻣﺲ‪.‬‬ ‫وأوﺿـﺢ اﻟﻨﺎﻃـﻖ اﻹﻋﻼﻣـﻲ‬ ‫ﻤﺪﻳﺮﻳـﺔ اﻟﺪﻓﺎع اﻤﺪﻧـﻲ ﺑﻤﻨﻄﻘﺔ‬

‫ﺟﺎزان اﻟﺮاﺋﺪ ﻳﺤﻴﻰ اﻟﻘﺤﻄﺎﻧﻲ‪،‬‬ ‫أن ﻓﺮق اﻟﺪﻓﺎع اﻤﺪﻧﻲ ﺑﻤﺤﺎﻓﻈﺔ‬ ‫أﺣـﺪ اﻤﺴـﺎرﺣﺔ ﺑـﺎﴍت ﻓﺠـﺮ‬ ‫أﻣﺲ ﺣﺎدﺛـﺎ ً ﻣﺮورﻳـﺎ ً ﺑﻦ أرﺑﻊ‬ ‫ﻣﺮﻛﺒـﺎت‪ ،‬ﻣﺸـﺮا ً إﱃ أن ﻓـﺮق‬ ‫اﻹﺳـﻌﺎف اﻟﺘﺎﺑﻌﺔ ﻟﻠﺪﻓﺎع اﻤﺪﻧﻲ‬ ‫ﺷـﺎرﻛﺖ ﻣﻊ اﻟﻬـﻼل اﻷﺣﻤﺮ ﰲ‬ ‫ﻧﻘﻞ ﺑﻌﺾ اﻟﺤﺎﻻت ﻟﻠﻤﺴﺘﺸﻔﻰ‬ ‫ﻗﺒـﻞ ﺗﺴـﻠﻴﻢ اﻤﻮﻗـﻊ ﻟﺠﻬـﺔ‬ ‫اﻻﺧﺘﺼﺎص‪.‬‬

‫ﺟﺪة ‪ -‬ﺳﻌﻮد اﻤﻮﻟﺪ‬ ‫ﻗﺒﻀـﺖ ﴍﻃﺔ ﺟـﺪة أﻣﺲ ﻋﲆ ﻣﺘﻬﻤﻦ ﻳﺤﻤـﻼن اﻟﺠﻨﺴـﻴﺔ اﻟﻴﻤﻨﻴﺔ‪ ،‬ﺑﺨﻄﻒ‬ ‫ﺣﻘﻴﺒﺔ ﻳﺪوﻳﺔ ﺷﺨﺼﻴﺔ ﻟﺴﻴﺪة ﻣﻦ اﻟﺠﻨﺴﻴﺔ اﻤﴫﻳﺔ ﰲ ﺣﻲ اﻟﴩﻓﻴﺔ‪.‬‬ ‫)‪ (33 – 51‬ﻋﺎﻣﺎً‪.‬‬ ‫وأوﺿﺢ اﻟﻨﺎﻃﻖ اﻟﺮﺳﻤﻲ ﺑﺎﺳﻢ ﴍﻃﺔ ﺟﺪة اﻤﻼزم أول ﻧﻮاف اﻟﺒﻮق‪ ،‬أن ﺑﻼﻏﺎ ً‬ ‫ﺗﻘﺪﻣﺖ ﺑﻪ واﻓﺪة ﻣﴫﻳﺔ )‪ 22‬ﻋﺎﻣﺎً( إﱃ اﻟﺠﻬﺎت اﻷﻣﻨﻴﺔ‪ ،‬ﻳﻔﻴﺪ ﺑﻘﻴﺎم ﺷﺨﺼﻦ‬ ‫ﻳﺴـﺘﻘﻼن ﺳـﻴﺎرة ﻣﻦ ﻧﻮع أﻛﺴـﻨﺖ ﺑﺨﻄﻒ ﺣﻘﻴﺒﺘﻬـﺎ اﻟﻴﺪوﻳﺔ أﺛﻨﺎء ﺳـﺮﻫﺎ ﺑﺮﻓﻘﺔ‬ ‫زوﺟﻬـﺎ ﰲ ﺣﻲ اﻟﴩﻓﻴـﺔ‪ ،‬ﻗﺒﻞ ﻫﺮوﺑﻬﻤﺎ ﻣﻦ اﻤﻮﻗﻊ‪ ,‬وأﻓﺎد اﻟﺒﻮق أﻧﻪ ﺗﻢ ﺿﺒﻂ اﻟﻠﺼﻦ‬ ‫وإﻳﻘﺎﻓﻬﻤﺎ رﻫﻦ اﻟﺘﺤﻘﻴﻖ ﺑﻤﺮﻛﺰ ﴍﻃﺔ اﻟﻜﻨﺪرة‪.‬‬


‫ﻣﺤﻠﻴﺎت‬

‫‪9‬‬

‫ا رﺑﻌﺎء ‪15‬ﺟﻤﺎدى ا وﻟﻰ ‪1434‬ﻫـ ‪ 27‬ﻣﺎرس ‪2013‬م اﻟﻌﺪد )‪ (479‬اﻟﺴﻨﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬

‫أﻫﺎﻟﻲ ﺣﻔﺮ اﻟﺒﺎﻃﻦ ﻳﻘﺎﺿﻮن »اﻟﺘﻌﻠﻴﻢ اﻟﻌﺎﻟﻲ« ﻟﺘﺠﺎﻫﻠﻬﺎ إﻧﺸﺎء ﺟﺎﻣﻌﺔ‬ ‫ﺣﻔـﺮ اﻟﺒﺎﻃـﻦ ‪ -‬ﺣﻤـﺎد‬ ‫اﻟﺤﺮﺑﻲ‬ ‫ﻳـﺪرس ﻣﺠﻠﺲ أﻫـﺎﱄ ﻣﺤﺎﻓﻈﺔ‬ ‫ﺣﻔـﺮ اﻟﺒﺎﻃـﻦ‪ ،‬ﻣـﻊ ﻋـﺪد ﻣـﻦ‬ ‫اﻤﺤﺎﻣـﻦ واﻟﺤﻘﻮﻗﻴـﻦ‪ ،‬آﻟﻴـﺔ‬ ‫رﻓﻊ دﻋـﻮى ﻗﻀﺎﺋﻴﺔ ﺿﺪ وزارة‬ ‫اﻟﺘﻌﻠﻴـﻢ اﻟﻌـﺎﱄ‪ ،‬ﻣﻘﺎﺑـﻞ ﻣـﺎ وﺻﻔﻮه‬ ‫ﺑﺘﺠﺎﻫﻠﻬﺎ اﻓﺘﺘﺎح ﺟﺎﻣﻌﺔ ﰲ اﻤﺤﺎﻓﻈﺔ‪،‬‬ ‫رﻏـﻢ اﻤﻄﺎﻟـﺐ اﻟﺘـﻲ ﺗﺠـﺎوز ﻋﻤﺮﻫﺎ‬ ‫ﺛﻤﺎﻧـﻲ ﺳـﻨﻮات‪ ،‬وﻳﺮﺑـﻂ أﺻﺤـﺎب‬ ‫اﻟﺪﻋـﻮى‪ ،‬اﻤﺰﻣـﻊ إﻗﺎﻣﺘﻬـﺎ‪ ،‬ﺑـﻦ ﻋﺪم‬ ‫وﺟـﻮد ﺟﺎﻣﻌـﺔ ووﻓﺎة ﻛﺜﺮ ﻣـﻦ أﺑﻨﺎء‬ ‫اﻤﺤﺎﻓﻈـﺔ ﻋـﲆ اﻟﻄﺮﻗﺎت أﺛﻨـﺎء رﺣﻠﺔ‬ ‫اﻟﺒﺤـﺚ ﻋﻦ اﻤﻘﺎﻋـﺪ اﻟﺠﺎﻣﻌﻴﺔ ﰲ ﻋﺪد‬ ‫ﻣﻦ اﻟﺠﺎﻣﻌﺎت ﺑﻤﺪن اﻤﻤﻠﻜﺔ وﺧﺎرﺟﻬﺎ‪.‬‬ ‫وﺣﺼﻠـﺖ »اﻟـﴩق« ﻋﲆ ﺧﻄﺎب‬ ‫ﻣﻘﻴﺪ ﺑﺎﺳـﻢ ﻣﺠﻠﺲ اﻷﻫﺎﱄ ﰲ ﺳـﺠﻞ‬ ‫اﻟـﻮارد ﺑـﻮزارة اﻟﺘﻌﻠﻴﻢ اﻟﻌـﺎﱄ ﺑﺮﻗﻢ‬ ‫‪ 16347‬وﺗﺎرﻳﺦ ‪1426 /8 /29‬ﻫـ‪،‬‬ ‫ﻃﺎﻟﺐ ﻓﻴﻪ أﻛﺜﺮ ﻣﻦ ‪ 16‬ﺷـﺨﺼﻴﺔ ﻣﻦ‬ ‫اﻤﺤﺎﻓﻈـﺔ‪ ،‬ﻣـﻦ ﺑﻴﻨﻬﻢ ﻣﺸـﺎﻳﺦ ﻗﺒﺎﺋﻞ‬ ‫وأﻋﻴﺎن ورﺟـﺎل أﻋﻤـﺎل ﰲ اﻤﺤﺎﻓﻈﺔ‪،‬‬ ‫ﺑـﴬورة اﻓﺘﺘـﺎح اﻟﺠﺎﻣﻌـﺔ‪ ،‬وأن‬ ‫ﺗﺄﺧـﺬ اﻤﺤﺎﻓﻈـﺔ ﻧﺼﻴﺒﻬﺎ ﻣـﻦ ﺗﻮزﻳﻊ‬ ‫اﻟﺠﺎﻣﻌﺎت اﻟﺘﻲ ﻓـﺎزت ﺑﻬﺎ ﻣﺤﺎﻓﻈﺎت‬ ‫ﻻ ﺗﻘـﺎرن ﺑﺤﻔـﺮ اﻟﺒﺎﻃـﻦ ﻣـﻦ ﺣﻴﺚ‬ ‫ﻣﺴـﺘﻮى اﻟﻜﺜﺎﻓـﺔ اﻟﺴـﻜﺎﻧﻴﺔ‪ ،‬وﻋـﺪد‬ ‫اﻤـﺪارس‪ ،‬وﻣﺨﺮﺟﺎت اﻟﺜﺎﻧﻮﻳﺔ اﻟﻌﺎﻣﺔ‪،‬‬ ‫وﺑُﻌﺪ اﻤﺴـﺎﻓﺔ ﻋﻦ اﻤﻨﺎﻃﻖ اﻟﺘﻲ ﺗﻮﺟﺪ‬ ‫ﻓﻴﻬﺎ ﺟﺎﻣﻌﺎت‪.‬‬ ‫وﻗـﺎل رﺋﻴـﺲ ﻣﺠﻠـﺲ اﻷﻫـﺎﱄ‬ ‫اﻟﺴـﺎﺑﻖ ﻟـ«اﻟـﴩق« ﻫـﺰاع اﻤﻄﺮي‪،‬‬

‫اﻤﺪﻳﻨﺔ اﻟﺠﺎﻣﻌﻴﺔ ﰲ ﺣﻔﺮ اﻟﺒﺎﻃﻦ‪ ..‬وﰲ اﻹﻃﺎر ﻋﲇ اﻤﻌﺪي‬ ‫إن ﻫﻨﺎﻟـﻚ ﺗﻮﺟﻬـﺎ ً ﻟﻠﻤﺠﻠـﺲ اﻟﺠﺪﻳﺪ‪،‬‬ ‫اﻟـﺬي أُﻋﻴـﺪ ﺗﺸـﻜﻴﻠﻪ ﺑﺮﺋﺎﺳـﺔ ﻋـﲇ‬ ‫اﻤﻌـﺪي‪ ،‬ﻟﺘﻘﺪﻳﻢ دﻋـﻮى ﻗﻀﺎﺋﻴﺔ ﺿﺪ‬ ‫اﻟـﻮزارة ﺑﻌـﺪ دراﺳـﺔ اﻟﺨﻄـﻮة ﻣـﻦ‬ ‫ﺟﻮاﻧﺒﻬﺎ اﻟﻘﺎﻧﻮﻧﻴـﺔ واﻟﺤﻘﻮﻗﻴﺔ‪ ،‬وﺑﻌﺪ‬ ‫اﻟﻮﺻـﻮل إﱃ ﻋﺪد ﻛﺒﺮ ﻣﻦ اﻤﺘﴬرﻳﻦ‬ ‫وأوﻟﻴـﺎء أﻣﻮرﻫـﻢ‪ ،‬ﺧﺎﺻﺔ ﻣـﻦ أﻫﺎﱄ‬ ‫ﺷـﺒﺎب اﻤﺤﺎﻓﻈﺔ‪ ،‬اﻟﺬﻳـﻦ ﻟﻘﻮا ﺣﺘﻔﻬﻢ‬ ‫ﰲ ﺣـﻮادث أﺛﻨﺎء ﺑﺤﺜﻬـﻢ ﻋﻦ اﻟﻔﺮص‬ ‫اﻟﺠﺎﻣﻌﻴـﺔ‪ .‬وﺑﻤـﻮازاة ذﻟـﻚ أوﺿـﺢ‬ ‫اﻟﺮﺋﻴـﺲ اﻟﺤـﺎﱄ ﻤﺠﻠﺲ اﻷﻫـﺎﱄ ﻋﲇ‬ ‫اﻤﻌﺪي ﻟـ«اﻟﴩق« أن اﻟﺪﻋﻮى ﺳـﻴﺘﻢ‬ ‫رﻓﻌﻬـﺎ ﺑﻌـﺪ اﻛﺘﻤـﺎل دراﺳـﺘﻬﺎ ﻣـﻦ‬ ‫ﺟﻤﻴﻊ اﻟﺠﻮاﻧﺐ‪ ،‬وﺳـﻴﺘﻢ ﻋﺮﺿﻬﺎ ﻋﲆ‬ ‫ﻋﺪد ﻣـﻦ اﻟﺨﱪاء ﰲ اﻤﺠـﺎل اﻟﻘﺎﻧﻮﻧﻲ‬ ‫ﻗﺒﻞ ﺗﻘﺪﻳﻤﻬﺎ ﺑﺸـﻜﻞ رﺳﻤﻲ‪ ،‬وﺗﻮﻛﻴﻞ‬ ‫ﻣﺤـﺎم ﺧﺎص ﻟﻠﻘﻀﻴـﺔ‪ ،‬ﻣﻠﻤﺤﺎ ً إﱃ أن‬

‫اﻟﻔﻜﺮة ﻗﻮﺑﻠﺖ ﺑﺘﺄﻳﻴﺪ ﻛﺎﻣﻞ ﻣﻦ أﻋﻀﺎء‬ ‫اﻤﺠﻠـﺲ‪ ،‬وﺳـﱰﻓﻊ ﻣﺘـﻰ ﻣـﺎ اﻛﺘﻤﻠﺖ‬ ‫اﻟﺤﻴﺜﻴﺎت اﻹﻧﺴﺎﻧﻴﺔ واﻟﻘﺎﻧﻮﻧﻴﺔ‪.‬‬ ‫وﻗـﺎل ﻋﻀـﻮ اﻤﺠﻠـﺲ اﻤﺤـﲇ‪،‬‬ ‫وﻧﺎﺋﺐ رﺋﻴﺲ ﻣﺠﻠﺲ اﻷﻫﺎﱄ اﻟﺴـﺎﺑﻖ‪،‬‬ ‫ﻣﻀﺤـﻲ دﻏﻴـﻢ اﻟﺸـﻤﺮي‪ ،‬إن ﻋﺪاﻟـﺔ‬ ‫ﺗﻮزﻳـﻊ اﻟﺠﺎﻣﻌـﺎت ﰲ اﻤﻤﻠﻜـﺔ ﻏﺎﺋﺒﺔ‪،‬‬ ‫واﻷدﻟﺔ واﺿﺤﺔ أﻣﺎم اﻟﺠﻤﻴﻊ‪ ،‬وﻣﺎ زال‬ ‫أﺑﻨـﺎء ﺣﻔـﺮ اﻟﺒﺎﻃﻦ ﻳﻌﺎﻧـﻮن اﻷﻣ ّﺮﻳﻦ‬ ‫ﺟﺮاء ﺗﺨـﺎذل اﻟﻮزارة ﰲ اﻟﻨﻈﺮ ﺑﻌﺪاﻟﺔ‬ ‫ﻟﺠﻤﻴـﻊ ﻣﻨﺎﻃـﻖ اﻤﻤﻠﻜـﺔ‪ ،‬ﻛﺎﺷـﻔﺎ ً أن‬ ‫اﻟﻠﻘـﺎء اﻟﺘﻠﻴﻔﺰﻳﻮﻧﻲ اﻷﺧـﺮ ﻋﲆ اﻟﻘﻨﺎة‬ ‫اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ اﻷوﱃ ﻟﻮزﻳﺮ اﻟﺘﻌﻠﻴﻢ اﻟﻌﺎﱄ‬ ‫ﺧـﺬل أﻫـﺎﱄ ﺣﻔـﺮ اﻟﺒﺎﻃـﻦ‪ ،‬اﻟﺬﻳـﻦ‬ ‫اﻧﺘﻈﺮوا اﻟﻠﻘﺎء ﻋـﲆ أﺣ ّﺮ ﻣﻦ اﻟﺠﻤﺮ ﰲ‬ ‫اﻧﺘﻈـﺎر ﺟﻤـﻊ ﺷـﻤﻠﻬﻢ ﺑﺄﺑﻨﺎﺋﻬﻢ‪ ،‬ﻏﺮ‬ ‫أن اﻟﻮزﻳـﺮ ﻟﻢ ﻳﻘـﺪم أي ﺟﺪﻳﺪ ﰲ ﻫﺬا‬

‫ا ﺣﺴﺎء ﻣﻘﺎول ﻳﻘﺘﻠﻊ ﺧﺰان اﻟﺼﺮف‬ ‫وﻳﻬﺪد اﻟﺴﻼﻣﺔ اﻟﻌﺎﻣﺔ‬ ‫اﻟﺼﺤﻲ ﱢ‬ ‫اﻷﺣﺴﺎء ‪ -‬وﻟﻴﺪ اﻟﻔﺮﺣﺎن‬ ‫ّ‬ ‫ﺗﺘﻠﺨـﺺ ﻣﻌﺎﻧـﺎة أﻫـﺎﱄ ﺣـﻲ‬ ‫اﻟﺰﻫـﺮاء ﰲ ﻣﺪﻳﻨﺔ اﻟﻬﻔﻮف ﰲ ﺷـﺎرع‬ ‫ﺣﻴـﻮي‪ ،‬ﺗﺴـﺎﻫﻞ اﻤﻘـﺎول اﻤﻜ ّﻠـﻒ‬ ‫ﺑﺴـﻔﻠﺘﺘﻪ ﰲ إﻧﺠـﺎزه‪ ،‬وﺑـﺪﻻ ً ﻋﻦ ذﻟﻚ‬ ‫ﺳـﺎﻫﻢ ﰲ ﺗﺪﻣـﺮه‪ ،‬ﺣﺴـﺒﻤﺎ ﻳﺮوي ﻟـ‬ ‫»اﻟﴩق« ﻋﺪ ٌد ﻣﻦ أﻫﺎﱄ اﻟﺤﻲ‪.‬‬ ‫وﺳـﺎﻫﻢ ﻫﺬا اﻟﺘﺄﺧﺮ واﻟﺘﺴـﺎﻫﻞ‬ ‫ﰲ ﻣﻔﺎﻗﻤـﺔ اﻤﺸـﻜﻠﺔ‪ ،‬ﻓﻔـﻲ ﺣﻦ ﻛﺎن‬ ‫اﻷﻫـﺎﱄ ﻳﺘﻤﻨـﻮن ﴎﻋـﺔ إﻧﺠـﺎز ﻫﺬا‬ ‫اﻟﺸـﺎرع‪ ،‬أﺻﺒﺤـﻮا اﻵن ﻳﻄـﺎردون‬ ‫اﻟﺠﻬـﺎت اﻤﺨﺘﺼـﺔ ﻟﺤـﻞ اﻤﺸـﻜﻼت‬ ‫اﻟﻄﺎرﺋـﺔ‪ ،‬وأﻫﻤﻬـﺎ ردم اﻟﺤُﻔـﺮ‪،‬‬ ‫وإﻏـﻼق ﻧﻮاﻓـﺬ اﻟـﴫف اﻟﺼﺤـﻲ‪،‬‬ ‫اﻟﺘـﻲ ﻳﺮى اﻷﻫﺎﱄ أﻧﻬﺎ ﺗﺸـ ّﻜﻞ ﺗﻬﺪﻳﺪا ً‬ ‫ﻋﲆ اﻷﻃﻔﺎل واﻤـﺎرة‪ .‬وﻳﻮﺟﺰ اﻤﻮاﻃﻦ‬ ‫ﻣﺤﻤـﺪ ﻣـﻮﳻ اﻟﻘﺒﺎري ﻟــ »اﻟﴩق«‬ ‫ﻫـﺬه اﻤﻌﺎﻧـﺎة ﻗﺎﺋـﻼً‪» :‬ﻧﻌﺎﻧﻲ ﰲ ﺣﻲ‬ ‫اﻟﺰﻫﺮاء ﺑﺎﻟﻬﻔﻮف إﻫﻤﺎل ﻣﻴﺎه اﻟﴫف‬ ‫اﻟﺼﺤﻲ‪ ،‬ﻓﻘﺒﻞ أﻛﺜﺮ ﻣﻦ ﺷـﻬﺮﻳﻦ ﺑﺪأ‬ ‫اﻤﻘـﺎول ﺑﺘﻤﻬﻴﺪ اﻟﺸـﺎرع اﺳـﺘﻌﺪادا ً‬ ‫ﻟﻠﺴـﻔﻠﺘﺔ‪ ،‬وﻟﻜﻨﻪ أﺛﻨﺎء ﻣﺴـﺢ اﻟﺸﺎرع‬ ‫اﻗﺘﻠﻊ ﺧﺰان اﻟﴫف اﻟﺼﺤﻲ وأﺳﻼك‬ ‫اﻻﺗﺼـﺎﻻت‪ ،‬وﻛﺬﻟﻚ أﺟـﺰا ًء ﻣﻦ ﻣﺪﺧﻞ‬ ‫اﻟﺴﻴﺎرات ﻟﻠﻤﺒﺎﻧﻲ‪ ،‬ﻣﺎ ﺗﺴﺒﺐ ﰲ ﻓﻮﴇ‬ ‫وﺧﻠﻞ ﰲ ﻛﺜ ٍﺮ ﻣﻦ اﻟﺨﺪﻣﺎت‪،‬‬ ‫ﺑﺎﻟﺸﺎرع‪ٍ ،‬‬ ‫وزﻳﺎد ٍة ﰲ اﻟﺘﻌﺜﺮ«‪.‬‬ ‫وأﺿﺎف‪» :‬ﺟﺎء ذﻟـﻚ ﺑﻌﺪ إﻫﻤﺎل‬ ‫اﺳﺘﻤﺮ أﻛﺜﺮ ﻣﻦ ﺷﻬﺮﻳﻦ‪ ،‬ﺣﺘﻰ أﺻﺒﺢ‬

‫ﺣﻔﺮة اﻤﺠﺎري ﻣﻜﺸﻮﻓﺔ أﻣﺎم اﻤﻨﺎزل‬ ‫ﻫﻨﺎك ﻣﺴﺘﻨﻘـﻊ ﻣﻦ اﻟﴫف اﻟﺼﺤﻲ‪،‬‬ ‫إﺿﺎﻓـﺔ إﱃ ﺗﻜﺎﺛﺮ اﻟﺤـﴩات«‪ .‬وﻗﺎل‪:‬‬ ‫»ﺗﺴﺒـﺐ اﻤﺴﺘﻨﻘـﻊ ﰲ اﻧﺘﺸﺎر اﻟﺮواﺋﺢ‬ ‫داﺧﻞ ﻣﻨﺎزل اﻟﺤﻲ«‪.‬‬ ‫وﻣـﻦ ﺟﻬﺘـﻪ اﺗﻬـﻢ اﻤﻮاﻃـﻦ‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﻬﺎدي ﺣﺴـﻦ اﻟﺸﻬﺮي‪ ،‬اﻤﻘﺎول‬ ‫ﺑﺎﻟﺘﻘﺼـﺮ‪ ،‬وﻗـﺎل‪ :‬ﻣﺎ ﺣﺼـﻞ ﻫﻮ أن‬ ‫اﻤﻘـﺎول أﻫﻤﻞ ﻋﻤﻠـﻪ‪ ،‬وﺑـﺎﴍ ﻋﻤﻠﻴﺔ‬ ‫اﻟﺴﻔﻠﺘـﺔ ﺑﺸﻜـﻞ ﻏـﺮ ﻧﻈﺎﻣـﻲ وﻏﺮ‬ ‫ﻣﺪروس‪ ،‬وﻟﻢ ﻳﺮاﻗﺐ أو ﻳﺘﺎﺑﻊ اﻟﻌﻤﺎﻟﺔ‪،‬‬ ‫اﻟﺘـﻲ ﺗـﴩف ﻋـﲆ إﻧﻬـﺎء ﻣـﴩوع‬ ‫اﻟﺴﻔﻠﺘـﺔ‪ ،‬ﻣـﺎ أدى إﱃ ﻛﺸـﻒ ﺧـﺰان‬ ‫اﻟـﴫف اﻟﺼﺤﻲ أﻣﺎم اﻤﻨـﺎزل‪ ،‬اﻟﺬي‬ ‫أﺻﺒـﺢ ﻳﻌ ّﺮض ﺣﻴﺎة اﻷﻃﻔﺎل ﻟﻠﺨﻄﺮ‪،‬‬ ‫وﻛﺬﻟـﻚ اﻧﺘﺸـﺎر اﻟﺤـﴩات واﻟﺮواﺋﺢ‬ ‫اﻟﻜﺮﻳﻬـﺔ ﰲ اﻟﺤـﻲ‪ ،‬إﺿﺎﻓـﺔ إﱃ أﻧﻨـﺎ‬ ‫ﻧﻌﺎﻧﻲ ﺻﻌﻮﺑﺔ ﺑﺎﻟﻐﺔ ﰲ دﺧﻮل اﻤﻨﺎزل‬ ‫ﺑﺴﺒﺐ ﺗﺮاﻛﻢ اﻟﺮدﻣﻴﺎت وﻣﻴﺎه اﻟﴫف‬ ‫اﻟﺼﺤﻲ أﻣـﺎم اﻷﺑﻮاب‪ .‬ﻣﺤﻤﻼً اﻤﻘﺎول‬ ‫وﻣﻦ ﻳﺘﺒﻌﻪ ﻛﺎﻣﻞ اﻤﺴﺆوﻟﻴﺔ ﺣﻴﺎل ﻫﺬا‬

‫ﻣﻴﺎه اﻤﺠﺎري ﻣﻨﺘﴩة ﰲ اﻟﺤﻲ‬

‫اﻹﻫﻤﺎل‪.‬‬ ‫وﻳﻀﻴـﻒ ﻣﺴﻔـﺮ ﺳﺎﻟـﻢ‬ ‫اﻟﻘﺤﻄﺎﻧﻲ‪ ،‬أن اﻤﻘﺎول زاد اﻟﻄﻦ ﺑﻠﺔ‪،‬‬ ‫ﻓﺒﺪل ﻣـﻦ أن ﻳﻨﻬﻲ ﺳﻔﻠﺘـﺔ اﻟﺸﺎرع‪،‬‬ ‫أﺧـﺬ ﰲ ﺗﺪﻣـﺮ ﺑﻨﻴﺘﻪ اﻷﺳﺎﺳﻴـﺔ‪ ،‬وﻟﻢ‬ ‫ﻳﻘﻢ ﺑﺈﺻﻼح ﻣﺎ ﻗـﺎم ﺑﺈﻓﺴﺎده‪ .‬وﻗﺎل‪:‬‬ ‫»أﺻﺒﺤﻨﺎ ﰲ وﺿـﻊ ﻳُﺮﺛﻰ ﻟﻪ‪ ،‬وأﺻﺒﺢ‬ ‫اﻤـﺎرة وﻗﺎدة اﻤﺮﻛﺒﺎت ﻣﻬﺪدﻳﻦ ﺑﺨﻄﺮ‬ ‫اﻟﺴﻘـﻮط ﰲ أي ﻟﺤﻈـﺔ«‪ .‬ﻣﺸﺪدا ً ﻋﲆ‬ ‫أﻫﻤﻴﺔ ﺗﺪارك ﻫـﺬه اﻷﺧﻄﺎء اﻟﻔﺎدﺣﺔ‪،‬‬ ‫وﻣﺤﺎﺳﺒـﺔ اﻤﺘﺴﺒﺐ اﻟﺮﺋﻴـﺲ‪ ،‬ﻣﺸﺮا ً‬ ‫إﱃ أﻫﻤﻴـﺔ وﴎﻋﺔ ﻣﻜﺎﻓﺤﺔ اﻟﺤﴩات‪،‬‬ ‫اﻟﺘﻲ ﺑـﺪأت ﺗﻬﺎﺟﻢ اﻤﻨﺎزل‪» ،‬ﻧﺤﻦ اﻵن‬ ‫ﻻ ﻳﻨﻘﺼﻨﺎ ﺳـﻮى اﻧﺘﺸﺎر اﻟﻌﺪوى ﺑﻦ‬ ‫أﻃﻔﺎﻟﻨﺎ وأﴎﻧﺎ«‪.‬‬ ‫»اﻟﴩق« ﺑﺪورﻫﺎ ﺧﺎﻃﺒﺖ إدارة‬ ‫ﻣﺼﻠﺤﺔ اﻤﻴﺎه ﻋﱪ اﻟﻔﺎﻛﺲ‪ ،‬واﻧﺘﻈﺮت‬ ‫اﻟﺮد ﺛﻼﺛﺔ أﻳﺎم‪ ،‬وذﻟﻚ ﻣﻦ ﻳﻮم اﻷرﺑﻌﺎء‬ ‫‪ 20‬ﻣـﺎرس وﺣﺘﻰ اﻟﻴـﻮم اﻷرﺑﻌﺎء ‪27‬‬ ‫ﻣﺎرس‪ ،‬وﻟﻜﻦ ﻟﻢ ﻳﺘﻢ اﻟﺮد‪.‬‬

‫)اﻟﴩق(‬

‫اﻟﺠﺎﻧﺐ‪.‬ﻳﺬﻛﺮ أن اﻟﻠﻘـﺎء اﻟﺘﻠﻴﻔﺰﻳﻮﻧﻲ‪،‬‬ ‫اﻟـﺬي ﻇﻬﺮ ﻓﻴﻪ وزﻳـﺮ اﻟﺘﻌﻠﻴﻢ اﻟﻌﺎﱄ‪،‬‬ ‫اﻟﺪﻛﺘـﻮر ﺧﺎﻟـﺪ اﻟﻌﻨﻘﺮي‪ ،‬ﻋـﲆ اﻟﻘﻨﺎة‬ ‫اﻷوﱃ ﰲ ﺑﺮﻧﺎﻣـﺞ »ﺻﺎﺣـﺐ ﻗـﺮار«‬ ‫ﺣﻈﻲ ﺑﻤﺘﺎﺑﻌﺔ واﺳـﻌﺔ ﻣﻦ أﻫﺎﱄ ﺣﻔﺮ‬

‫اﻟﺒﺎﻃـﻦ‪ ،‬وﺳـﺠﻠﻮا ﻛﻠﻤﺘﻬـﻢ اﻟﻘﻮﻳﺔ ﰲ‬ ‫اﻟﱪﻧﺎﻣﺞ‪ ،‬ﻏﺮ أن اﻟﻮزﻳﺮ أﻛﺪ ﰲ إﺟﺎﺑﺘﻪ‬ ‫ﻋـﲆ إﻧﺸـﺎء ﺟﺎﻣﻌـﺔ ﺣﻔـﺮ اﻟﺒﺎﻃـﻦ‪،‬‬ ‫أﻧﻬﺎ ﺳـﺘُﻌﺮض ﻋـﲆ ﻣﺠﻠـﺲ اﻟﺘﻌﻠﻴﻢ‬ ‫اﻟﻌﺎﱄ ﰲ ﺟﻠﺴـﺘﻪ ﺑﻌﺪ أﺳﺒﻮﻋﻦ‪ ،‬وذﻟﻚ‬ ‫ﺗﺄﻛﻴﺪا ﻋﲆ اﻟﺨﱪ اﻟﺬي اﻧﻔﺮدت ﺑﻨﴩه‬ ‫»اﻟﴩق« ﰲ ﻋﺪدﻫﺎ رﻗﻢ ‪.439‬‬ ‫وﺗﺤـﺎول »اﻟـﴩق« ﻣﻨـﺬ ﻋـﺪة‬ ‫أﻳﺎم اﻟﺤﺼﻮل ﻋـﲆ وﺟﻬﺔ ﻧﻈﺮ وزارة‬ ‫اﻟﺘﻌﻠﻴـﻢ اﻟﻌـﺎﱄ ﺣﻴﺎل ﻫـﺬه اﻟﺨﻄﻮة‪،‬‬ ‫وﺗﻮاﺻﻠﺖ ﻣﻊ اﻤﺘﺤﺪث اﻟﺮﺳﻤﻲ ﺑﺎﺳﻢ‬ ‫وزارة اﻟﺘﻌﻠﻴﻢ اﻟﻌـﺎﱄ‪ ،‬اﻟﺪﻛﺘﻮر ﻣﺤﻤﺪ‬ ‫اﻟﺤﻴﺰان‪ ،‬ﻋﱪ ﺟﻮاﻟﻪ اﻟﺸﺨﴢ‪ ،‬واﻟﱪﻳﺪ‬ ‫اﻹﻟﻜﱰوﻧـﻲ‪ ،‬ﺑﺎﻹﺿﺎﻓـﺔ إﱃ )ﺗﺤﻮﻳﻠﺔ(‬ ‫اﻟﻌﻼﻗﺎت اﻟﻌﺎﻣﺔ واﻹﻋـﻼم ﰲ اﻟﻮزارة‪،‬‬ ‫إﻻ أن ﺟﻤﻴﻊ ﻣﺤﺎوﻻﺗﻬﺎ ﺑﺎءت ﺑﺎﻟﻔﺸﻞ‪.‬‬ ‫ووﻓـﻖ ﻣﺼﺪر رﻓﻴـﻊ ﰲ اﻟﻮزارة‪،‬‬ ‫ﻓـﺈن ﺧﺎدم اﻟﺤﺮﻣـﻦ اﻟﴩﻳﻔﻦ‪ ،‬وﺟّ ﻪ‬ ‫ﺑﺸـﻜﻞ ﻋﺎﺟـﻞ ﺑـﴬورة اﻟﻨﻈـﺮ ﰲ‬ ‫إﻣﻜﺎﻧﻴﺔ إﻧﺸﺎء ﺟﺎﻣﻌﺔ ﰲ ﺣﻔﺮ اﻟﺒﺎﻃﻦ‬ ‫ﻋﲆ وﺟﻪ اﻟﴪﻋﺔ‪.‬‬

‫ﺣﻔﺮ اﻟﺒﺎﻃﻦ ﺗﻨﺘﻈﺮ إﻧﺸﺎء ﺟﺎﻣﻌﺔ‬

‫)اﻟﴩق(‬


‫اأربعاء ‪ 15‬جمادى اأولى ‪1434‬هـ ‪ 27‬مارس ‪2013‬م العدد (‪ )479‬السنة الثانية‬

‫اعتقال طبيبة‬ ‫بتهمة قتل ‪300‬‬ ‫مريض إخاء‬ ‫«أسرة» المستشفى‬ ‫ّ‬

‫ترجمة ‪ :‬مريم آل شيف‬

‫الطبيب امتهم‬

‫اعتقل�ت الس�لطات الرازيلي�ة الطبيب�ة ي‬ ‫مستشفى مدينة كوريتيبا جنوب الرازيل فرجينيا‬ ‫سواريس دي سوزا الشهر اماي‪ ،‬اتهامها بمقتل‬ ‫‪ 300‬مري�ض‪ ،‬مصاب�ن بأم�راض عض�ال‪ ،‬م�ن‬ ‫اأرة التي يرق�دون عليها‪ .‬وقد أثبتت‬ ‫أج�ل إخاء‬ ‫َ‬

‫السلطات ‪ 20‬حالة من تلك الحاات‪ ،‬حيث خفضت‬ ‫الطبيب�ة كميات اأكس�جن للم�رى‪ ،‬فيما أعطت‬ ‫الحاات اميؤوس من ش�فائها جرعات أدوية قاتلة‪،‬‬ ‫خال ساعات عملها الباكرة ي قسم العناية امركزة‬ ‫وق�د توي معظم ام�رى خال الس�اعة اأوى من‬ ‫الجريمة‪.‬‬ ‫وق�د تأكدت الس�لطات من مقتل أول س�بعة‪،‬‬

‫ث�م زاد العدد عرين‪ ،‬وا يزال ملف الطبيبة تحت‬ ‫التحقي�ق‪ .‬كم�ا ت�م اتهام ثاث�ة أطب�اء وممرضة‬ ‫بالتع�اون معها ي جرائمه�ا‪ ،‬ولكن أطلق راحهم‬ ‫بكفال�ة‪ .‬و تعتر الطبيب�ة فرجينيا أكث�ر اأطباء‬ ‫إجرام�ا ً ي العال�م بعد الطبي�ب الريطاني هارولد‬ ‫ش�يبمان الذي قتل ‪ 215‬مريضا ً خال ‪ 25‬عاما ً و‬ ‫أدين عام ‪ 2000‬م‪.‬‬

‫‪society@alsharq.net.sa‬‬

‫‪11‬‬

‫عريس ستيني يستعين بـ «شيول» الدفاع المدني لنقله إلى منزل عروسه‬ ‫بيشة ‪ -‬عبدالله امعاوي‬ ‫اس�تعان عري�س س�تيني‪ ،‬من‬ ‫قرية الجوة بآل زياد ي بيش�ة‪،‬‬ ‫ب�� «ش�يول» الدف�اع امدن�ي‬ ‫لعب�ور وادي ت�رج م�ع عائلته‬ ‫وس�ط الس�يول الت�ي أغرقت‬ ‫امنطقة أمس‪ ،‬للوصول منزل عروسه‬ ‫ي قرية سنومة خلف الوادي‪ ،‬وإتمام‬ ‫مراسم زفافه‪.‬‬ ‫وي الوق�ت ال�ذي يحتف�ي في�ه‬ ‫الس�تيني بوصول�ه من�زل العروس‪،‬‬ ‫ق�ام فريق طب�ي من الدف�اع امدني‬ ‫باعتاء ذات «الش�يول» للوصول إى‬ ‫من�زل مري�ض بالرط�ان ي قرية‬ ‫آل الروم�ي امعزول�ة‪ ،‬بغرض حقنه‬ ‫بدواء مروف له من مستشفى املك‬ ‫فيصل التخصي‪.‬‬

‫العريس الستيني منقوا ً عى الشيول مع عائلته‬

‫‪ ..‬وهنا الفريق الطبي بعد وصوله إى منزل امريض‬

‫أبحاث «الدراسات العليا» حبيسة رفوف‬ ‫متعددة تتجاهل تطبيقها‬ ‫المكتبات‪ ..‬وجهات‬ ‫َّ‬ ‫الرياض ‪ -‬خالد الصالح‬

‫عيّنات انتقائية‬ ‫واتفق مع سابقته ي عدم تطبيق معظم‬ ‫البحوث امقدمة للدراس�ات العليا‪ ،‬أس�تاذ‬ ‫أصول الفقه‪ ،‬مدير مركز التميز البحثي ي‬ ‫«فق�ه القضايا امع�ارة» ي جامعة اإمام‬ ‫محمد بن س�عود الدكتور عياض بن نامي‬ ‫الس�لمي‪ ،‬موضحا ً أن هناك فجوة بن رغبة‬ ‫الباح�ث والق�ادر ع�ى التنفي�ذ‪ ،‬منوها ً إى‬ ‫أنه لي�س من مهام الباح�ث التنفيذ‪ ،‬وإنما‬ ‫مج�رد البح�ث‪ ،‬مضيفا ً «الحاجة لدراس�ة‬ ‫موضوع معن للحص�ول عى درجة علمية‬ ‫ربم�ا ترف الباحث ع�ن امواضيع امهمة‬ ‫مناقش�تها‪ ،‬فيس�تعجل ويبح�ث موضوعا ً‬ ‫غر مهم‪ ،‬لرغبت�ه ي الحصول عى الدرجة‬ ‫العلمية ي أرع وقت‪ ،‬خاصة ي الدراسات‬ ‫اإسامية‪.‬‬ ‫وح�ول أس�باب ع�دم التطبي�ق‪ ،‬يرى‬ ‫الس�لمي أنه�ا ع�دم اقتن�اع امس�ؤولن ي‬ ‫بع�ض الجه�ات الحكومي�ة‪ ،‬أو صعوب�ة‬ ‫تطبيقه�ا ي بع�ض اأحيان‪ ،‬منوه�ا ً إى أن‬

‫بحوث اماجستر والدكتوراة أسرة رفوف امكتبات‬ ‫بعض الدراس�ات تختار «عينات انتقائية»‪،‬‬ ‫وليس�ت عش�وائية‪ ،‬وهذه ا تكون نتائجها‬ ‫دقيقة‪ ،‬وبالتاي ا تعتمد‪.‬‬ ‫موضح�اً‪« ،‬إذا ت�م التأك�د م�ن صحة‬ ‫أدوات الدراس�ة وس�امة البحث والنتائج‪،‬‬ ‫ينبغ�ي أن يعتمدها امعني بالدراس�ة‪ ،‬كما‬ ‫ينبغي ااعتماد عى دراسات امراكز العلمية‬ ‫البحثية‪ ،‬أكثر من دراسات اأفراد»‪.‬‬ ‫وعن نماذج لدراسات وبحوث إسامية‬ ‫وفقهي�ة طبق�ت‪ ،‬ب�ن الس�لمي‪ ،‬أن هناك‬ ‫دراس�ات إس�امية طبق�ت وكان لها تأثر‬ ‫كبر‪ ،‬فمثاً الدراسات التي أجريت ي امركز‬ ‫لدين�ا بم�ا يتعل�ق بالعقوب�ات البديلة عن‬ ‫الس�جن‪ُ ،‬فعّ لت لدى امحاكم لدينا‪ ،‬وبعض‬ ‫القضاة بدأوا اأخذ بهذا التوجه‪ ،‬وأصبحت‬ ‫أحكامه�م عى أصح�اب الجن�ح والقضايا‬ ‫الت�ي لم تصل إى جرائم كرى‪ ،‬باس�تبدال‬ ‫السجن بالتعزيرات كنوع من التأديب‪ ،‬مثل‬ ‫تلخيص كتاب أو إلق�اء خطبة‪ ،‬أو تنظيف‬ ‫دورات امياه ي امساجد‪ ،‬وغرها»‪.‬‬ ‫مش�را ً إى أن هيئة كب�ار العلماء قبل‬ ‫أن يقوموا بدراسة أي موضوع للحكم عليه‬ ‫يطلبون منا بحوثا ً تتعلق بحكمهم‪.‬‬ ‫التعلم عن بُعد‬ ‫وأك�د عضو هيئ�ة التدريس ي قس�م‬

‫(الرق)‬

‫«تقنيات التعليم» ي كلية الربية‪ ،‬ي جامعة‬ ‫املك س�عود صالح العطي�وي‪ ،‬أن التطور‬ ‫التقن�ي ي نظ�م إدارة التعل�م اإلكرون�ي‬ ‫والتعلم عن بُعد‪ ،‬ي مج�ال التعلم امفتوح‪،‬‬ ‫انت�ر ي عدد م�ن الجامع�ات الحكومية‪،‬‬ ‫حي�ث أك�د ع�ى رورة اس�تخدام ه�ذا‬ ‫النوع م�ن التعليم أيضا ً داخ�ل القطاعات‬ ‫الحكومية لتطوير أداء منس�وبيها‪ ،‬مش�را ً‬ ‫إى أن ه�ذا النوع م�ن التعليم أصبح مغنيا ً‬ ‫ع�ن الدراس�ة البحثي�ة الت�ي تتطلب عمل‬ ‫دراس�ة أو بح�ث تخرج‪ ،‬الت�ي ي العادة ا‬ ‫تطبق وا تفعل عى أرض الواقع‪ ،‬وا تغني‬ ‫عن حاجات امجتمع‪ ،‬عكس التعليم امفتوح‬ ‫ال�ذي يصحح كثرا ً م�ن مس�ارات الحياة‬ ‫وامجتمع بشكل مبار‪ ،‬مشرا ً إى الرسائل‬ ‫البحثية للحصول عى درجة اماجس�تر أو‬ ‫الدكتوراة‪ ،‬وقال «امؤس�ف أنه لم تردنا أي‬ ‫مبادرة لتطبيق هذه الدراسات‪ ،‬وبالتاي لم‬ ‫تفدنا أي جهة حكومية أو خاصة أنها قامت‬ ‫بتطبيقه�ا أو ااطاع عليها‪ ،‬والحصول عى‬ ‫نتائج معينة من هذا التطبيق»‪.‬‬ ‫وبالنس�بة لع�دد اأبح�اث اأكاديمية‬ ‫الت�ي خرج�ت م�ن القس�م‪ ،‬خ�ال العام‬ ‫اماي‪ ،‬بن أنها ‪ 75‬مروعا ً بحثياً‪ ،‬ناقشت‬ ‫عددا ً من امواضي�ع الحياتية‪ ،‬عن التغرات‬ ‫التقنية‪ ،‬ي الحاسب اآي وبرامجه‪ ،‬وتطوير‬

‫اأبحاث التقنية‬ ‫وأوض�ح العطي�وي أن الجه�ة الت�ي‬ ‫يُطب�ق عليها البح�ث يج�ب أن تطلب من‬ ‫الباح�ث مرئياته وخلفيات�ه التي خرج بها‬ ‫م�ن هذه الجه�ة‪ ،‬كي تس�تفيد منه وتعمل‬ ‫عى تصحي�ح بع�ض امس�ارات‪ ،‬وأخذها‬ ‫بع�ن ااعتب�ار‪ ،‬ويج�ب أن تطلب نس�خة‬ ‫من الرس�الة‪ ،‬كونها أتاحت للباحث فرصة‬ ‫التطبيق‪ ،‬يج�ب أن ترى هذه الجهة أو تلك‬ ‫اأمور اإيجابية والس�لبية الناتجة عى حد‬ ‫س�واء‪ ،‬وبالتاي تتم ااس�تفادة م�ن البيئة‬ ‫الت�ي تم إجراء التجرب�ة أو البحث اميداني‬ ‫عليها»‪.‬‬ ‫مؤك�دا ً أنه لم يلم�س أي بصيص أمل‬ ‫أن الجه�ات اأكاديمي�ة أو الحكومية التي‬ ‫عملت دراسات طابنا عليها‪ ،‬أنها استفادت‬ ‫من نتائ�ج دراس�اتنا‪ ،‬وق�ال «الدليل بقاء‬ ‫هذه الجه�ات والبيئ�ات الربوية عى وجه‬ ‫الخصوص ي تعاماتها امختلفة بشكل غر‬ ‫صحيح حتى اآن»‪.‬‬ ‫مش�را ً إى أن ه�ذه الدراس�ات له�ا‬ ‫أهميته�ا‪ ،‬ولكن الخلل ي الجهة التي يطبق‬ ‫فيه�ا الباحث مروعه‪ ،‬التي يجب أن تعمل‬ ‫عى تاي ما خرجت به الدراسة من سلبيات‬ ‫تجاه تلك البيئة‪.‬‬ ‫وعن الدراس�ات واأبح�اث التي يجب‬ ‫أن ت�درس خ�ال الف�رة الحالي�ة‪ ،‬الت�ي‬ ‫تامس حاجة امجتمع‪ ،‬أبان الدكتور صالح‬ ‫العطيوي‪ ،‬أن الذي يجب أن يُبحث ويناقش‬ ‫ي الف�رة الحالية هو عملي�ة التقنية‪ ،‬يجب‬ ‫أن ي�درس احتياج البيئة التعليمية من هذه‬ ‫التقني�ة‪ ،‬وع�ى س�بيل امث�ال‪ ،‬يجب خال‬ ‫الف�رة امقبلة مناقش�ة رس�ائل بحثية عن‬ ‫حاج�ة الطف�ل وم�دى ماءمت�ه ومواكبته‬ ‫التقني�ة الطارئ�ة حديث�اً‪ ،‬والتعامل معها‬ ‫بشكل سليم ووفق احتياجاته»‪.‬‬ ‫كما بن العطي�وي أن بعض الباحثن‬ ‫يخرجون بدراس�ات تر امجتمع‪ ،‬بس�بب‬ ‫عدم إمامهم بطرق وأساليب البحث العلمي‬ ‫الصحي�ح‪ ،‬أو ا يجي�دون اإنجليزية‪ ،‬التي‬ ‫تع ّد مطلبا ً رئيس�يا ً ي كثر من الدراس�ات‪،‬‬ ‫حي�ث إن معظ�م اأبح�اث وامعلوم�ات‬ ‫الحديثة تأتي باللغة اإنجليزية‪.‬‬

‫انطاق معرض المرأة لأزياء ‪ 7‬إبريل في الخبر‬ ‫الدمام ‪ -‬الرق‬ ‫ينطل�ق معرض ام�رأة لأزياء‬ ‫ي ‪ 7‬إبري�ل‪ ،‬م�دة ثاث�ة أيام‬ ‫ي هولي�دي إن الخ�ر‪( ،‬ح�ي‬ ‫الدوح�ة) وس�ط مش�اركة‬ ‫صاحب�ات مش�اريع ناش�ئة‬ ‫ونخبوي�ة‪ ،‬والبال�غ عدده�ا ‪62‬‬ ‫مروع�اً‪ ،‬ويطلق امع�رض برنامج‬ ‫«بدايتي»‪ ،‬حيث س�يعرض الرنامج‬ ‫تجارب ناجحة‪ ،‬لصاحبات مشاريع‪،‬‬ ‫قم�ن بإط�اق مش�اريعهن خ�ال‬ ‫امعارض‪.‬‬ ‫وذك�رت امنظم�ة للمع�رض‬ ‫مديرة مؤسس�ة اانطاق عالياً‪ ،‬مياء‬ ‫العجاج�ي‪ ،‬أن برنام�ج «بدايت�ي»‬ ‫س�يضم أب�رز امح�اور الرئيس�ية‬ ‫ي انط�اق امش�اريع الصغ�رة‬

‫وامتوس�طة‪ ،‬والس�بب ي استحداث‬ ‫تل�ك الفك�رة‪ ،‬ه�و «نس�بة التمويل‬ ‫للمش�اريع الناش�ئة نحو ‪ % 20‬من‬ ‫امش�اريع الكلية‪ ،‬أي مازالت بحاجة‬ ‫إى دع�م م�ادي ومعن�وي‪ ،‬وابد من‬ ‫التعرف عى جهات التمويل‪ ،‬أو كيفية‬ ‫انطاق امروع برأس مال بس�يط‪،‬‬ ‫فامش�اريع الصغ�رة وامتوس�طة‬ ‫تعاني شح التمويل امؤسي‪ ،‬وغياب‬ ‫الثقاف�ة امعرفية من قب�ل الباحثات‬ ‫عن فرص استثمارية»‪.‬‬ ‫مضيفة « الدراس�ات تشر إى‬ ‫أن نس�بة نجاح امشاريع التجارية ا‬ ‫تتج�اوز ‪ ،% 10‬وأن مروع�ا ً واحدا ً‬ ‫م�ن بن كل ع�رة مش�اريع يمكن‬ ‫أن يحق�ق النجاح امأمول ويس�تمر‬ ‫أكثر من عر س�نوات‪ ،‬ويعود ذلك‬ ‫لضع�ف التدريب والخ�رة وافتقاد‬

‫هــو وهــي‬

‫أكدت الباحث�ة اأكاديمية ي مجاات‬ ‫تقني�ات التعليم الحديث�ة ندى جهاد‬ ‫الصالح‪ ،‬أن معظم بحوث اماجس�تر‬ ‫والدكتوراة أس�رة رف�وف امكتبات‪،‬‬ ‫س�واء ي مكتبة امل�ك عبدالعزيز‪ ،‬أو‬ ‫مكتبة اأمر س�لمان‪ ،‬وأصبحت هذه‬ ‫الرس�ائل مج�رد مراجع لدراس�ات أخرى‬ ‫جديدة للباحث�ن‪ ،‬وا يرى لها أي أثر فعي‬ ‫ي امجتم�ع‪ ،‬أو حتى تنس�يق بن الوزارات‬ ‫والجهات الحكومية؛ لتسهيل مهمة الطاب‪،‬‬ ‫خال بحث امواضيع امطلوبة لتطوير هذه‬ ‫الجهات‪ ،‬وتعميم نتائج الدراسة وااستفادة‬ ‫منها‪.‬‬ ‫وأشارت الباحثة إى أن هذه الدراسات‬ ‫هي مجرد اجتهادات فردية‪ ،‬وعن دراستها‬ ‫أوضحت‪« ،‬كانت دراس�تي ع�ن احتياجات‬ ‫الطالب�ات ي تعلم الحاس�ب اآي‪ ،‬دراس�ة‬ ‫مقارن�ة ما ب�ن القرية وامدين�ة‪ ،‬وخلصت‬ ‫الدراس�ة إى عدم وجود فروق واضحة بن‬ ‫ط�اب القري�ة وامدين�ة‪ ،‬وأن احتياجاتهم‬ ‫متشابهة»‪ ،‬وعن تطبيق دراستها أو تفعيلها‬ ‫معالج�ة أوض�اع الطالب�ات امس�تخدمات‬ ‫للحاس�ب اآي‪ ،‬قال�ت الصال�ح‪« :‬ل�م تتم‬ ‫العودة لنتائج دراس�تي أو حتى ااستفادة‬ ‫منها لتصحيح واق�ع مدارس التعليم العام‬ ‫ي استخداماتها للحاسب اآي»‪.‬‬

‫الرمجي�ات‪ ،‬أو ااس�تخدام اأمث�ل لنظ�م‬ ‫التعل�م اإلكرون�ي‪ ،‬وي التخطيط التقني‪،‬‬ ‫وهي مجاات بطبيعة الحال تامس الواقع‪،‬‬ ‫وي السنة الحالية أرفوا عى حواي أربعن‬ ‫بحث تخرج لرسائل ماجستر ودكتوراة»‪.‬‬

‫(الرق)‬

‫كاريكاتير‬ ‫عبدالرحمن الزهراني‬

‫الجانب ااستش�اري قبل بدء العمل‬ ‫التجاري والدخول إى سوق العمل»‪.‬‬ ‫وكشفت العجاجي‪ ،‬أن امعرض‬ ‫يضم جوانب جديدة ي التعريف عن‬ ‫اس�تثمارات امرأة ي مجال السياحة‪،‬‬ ‫«حي�ث سيش�ارك وف�د نس�ائي‬ ‫متخصص ي مجال السياحة والسفر‬ ‫ي التعريف عن كيفية ااس�تثمار ي‬ ‫هذا امجال وآلية عمل امرأة ي مجال‬ ‫الس�ياحة‪ ،‬وااس�تفادة من الخرات‬ ‫الت�ي يمتلكه�ا الفري�ق‪ ،‬لتحفي�ز‬ ‫الفتي�ات ع�ى الدخ�ول ي قطاعات‬ ‫عمل جديدة»‪.‬‬ ‫كم�ا ستش�ارك ي امع�رض‬ ‫جمعي�ة فت�اة اأحس�اء الخري�ة‬ ‫التنموي�ة‪ ،‬من خال مش�اركة اأر‬ ‫التابعة لها‪ ،‬وتقديم امنتجات الراثية‬ ‫الحديثة‪.‬‬


‫ﻣﺪرﺳﺔ اﻟﺠﺶ اﻟﺜﺎﻧﻮﻳﺔ ﺗﻘﻴﻢ ﻋﺪة ﻧﺸﺎﻃﺎت ﺛﻘﺎﻓﻴﺔ و ﺗﻮﻋﻮﻳﺔ ورﻳﺎﺿﻴﺔ‬ ‫اﻟﻘﻄﻴﻒ ‪ -‬اﻟﴩق‬

‫ﺗﺤﻘﻴﻖ ﺑﻄﻮﻟﺔ ﻛﺮة اﻟﻘﺪم ﻋﲆ ﻣﺴﺘﻮى اﻟﻘﻄﻴﻒ‬

‫ﻗﺎﻣﺖ ﻣﺪرﺳـﺔ اﻟﺠـﺶ اﻟﺜﺎﻧﻮﻳﺔ ﺑﺒﻠﺪة اﻟﺠـﺶ ﰲ ﻣﺤﺎﻓﻈﺔ‬ ‫اﻟﻘﻄﻴـﻒ‪ ،‬ﻣﻤﺜﻠﺔ ﺑﻤﺪﻳﺮ اﻤﺪرﺳـﺔ ﻋﺒﺪاﻟﻠـﻪ آل ﺿﻴﻒ ﺑﻌﺪة‬ ‫أﻧﺸﻄﺔ ﻣﻤﻴﺰة‪ ،‬وﺑﺈﴍاف راﺋﺪ اﻟﻨﺸﺎط ﻣﻮﻓﻖ اﻤﻨﺼﻮر‪ ،‬وﻣﻦ‬ ‫ﺿﻤﻦ اﻟﻨﺸـﺎﻃﺎت ﻗﻴﺎم اﻤﺪرﺳـﺔ ﺑﺰﻳﺎرة أﻣﺎﻛﻦ ﻟﺘﻌﺮﻳﻒ اﻟﻄﻼب‬ ‫ﺑﻬـﺎ‪ ،‬ﻣﻨﻬﺎ ﺟﺎﻣﻌـﺔ اﻤﻠﻚ ﻓﻬﺪ ﻟﻠﺒـﱰول واﻤﻌـﺎدن‪ ،‬وﻣﺠﻤﻊ اﻷﻣﺮ‬

‫ﺳـﻠﻄﺎن ﺑﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ ﻟﻠﻌﻠﻮم واﻟﺘﻘﻨﻴﺔ ﺳـﺎﻳﺘﻚ‪ ،‬واﻟﻜﻠﻴﺔ اﻟﺘﻘﻨﻴﺔ‬ ‫ﺑﺎﻟﻘﻄﻴـﻒ‪ ،‬وﺗﻠﻴﻔﺰﻳـﻮن اﻟﺪﻣﺎم‪ ،‬وﻣـﻦ اﻷﻧﺸـﻄﺔ اﻤﺨﺘﻠﻔﺔ ﺗﻌﻠﻴﻢ‬ ‫اﻟﻄﻼب اﻟﺴـﺎﺋﻘﻦ إﺷﺎرات اﻤﺮور‪ ،‬وﻋﻤﻞ أﺳﺒﻮع اﻟﺸﺠﺮة ﺑﻌﻨﻮان‬ ‫)اﻟﺸـﺠﺮة ﺻﺪﻳﻘﺘﻲ(‪ ،‬وإﻗﺎﻣﺔ اﻤﺴـﺎﺑﻘﺎت اﻟﺜﻘﺎﻓﻴـﺔ ﺑﻦ ﻓﺼﻮل‬ ‫اﻤﺪرﺳﺔ ﺑﻌﻨﻮان )ﺗﺴﻨﻴﻢ( وﻣﺴـﺎﺑﻘﺔ ﺑﻦ اﻟﺘﻮاﺋﻢ ﰲ اﻤﺪرﺳﺔ‪ ،‬وﻟﻢ‬ ‫ﺗﺠﻬﻞ اﻤﺪرﺳـﺔ أﺳـﻠﻮب اﻟﺪﻣﺞ ﺑـﻦ اﻟﱰﺑﻴـﺔ واﻟﺘﻌﻠﻴﻢ ﻣﻦ ﺧﻼل‬ ‫)اﻟﻨﻈﺎﻓﺔ ﻣﻦ اﻹﻳﻤﺎن( واﻟﻌﻤﻞ ﺑﺘﻨﻈﻴﻒ اﻤﺪرﺳﺔ واﻤﺨﺘﱪات‪.‬‬

‫‪12‬‬

‫اﻟﻨـﺎس‬

‫)اﻟﴩق(‬

‫ﺟﺎﻧﺐ ﻣﻦ زﻳﺎرة ﺟﺎﻣﻌﺔ اﻤﻠﻚ ﻓﻬﺪ‬

‫ا رﺑﻌﺎء ‪15‬ﺟﻤﺎدى ا وﻟﻰ ‪1434‬ﻫـ ‪ 27‬ﻣﺎرس ‪2013‬م اﻟﻌﺪد )‪ (479‬اﻟﺴﻨﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬

‫ﺣﻴﺎﺗﻬﻢ‬

‫»ﺗﻌﻠﻴﻢ اﻟﺰﻟﻔﻲ« ﺗﺤﺘﻔﻲ ﺑﺎﻟﺤﺮﺑﻲ واﻟﺮوﻣﻲ واﻟﺤﻤﻴﺪان‬

‫ﻧﻘﻞ اﻟﻘﺮﻧﻲ إﻟﻰ»ﻣﺪﻧﻲ ﻣﻜﺔ اﻟﻤﻜﺮﻣﺔ «‬ ‫ﺟﺪة ‪ -‬اﻟﴩق ﺻـﺪر‬ ‫ﻗـﺮار ﺑﻨﻘـﻞ اﻟﺮاﺋـﺪ ﻣﺤﻤﺪ‬ ‫ﺑـﻦ ﻋﺜﻤـﺎن اﻟﻘﺮﻧـﻲ‪ ،‬إﱃ‬ ‫ﻣﺪﻳﺮﻳـﺔ ﻣﻨﻄﻘـﺔ ﻣﻜـﺔ‬ ‫اﻤﻜﺮﻣـﺔ‪ ،‬وﺗﻌﻴﻴﻨـﻪ ﻣﺪﻳـﺮا ً‬ ‫ﻤﻜﺘـﺐ ﻧﺎﺋﺐ ﻣﺪﻳـﺮ اﻟﺪﻓﺎع‬ ‫اﻤﺪﻧـﻲ ﺑﺎﻤﻨﻄﻘـﺔ‪ ،‬وﺛﻤﱠـﻦ‬ ‫اﻟﺮاﺋﺪ اﻟﻘﺮﻧﻲ ﻤﺪﻳﺮ اﻤﻨﻄﻘﺔ‬ ‫وﻟﻨﺎﺋﺒـﻪ ﻫـﺬه اﻟﺜﻘﺔ‪ ،‬وﻛﺎن‬ ‫ﻣﺤﻤﺪاﻟﻘﺮﻧﻲ‬ ‫ﻗﺪ ﺗﻮﱃ ﻋﺪدا ً ﻣﻦ اﻤﻨﺎﺻﺐ‪،‬‬ ‫ً‬ ‫ﻣﻨﻬﺎ ﻣﺪﻳﺮا ً ﻤﻜﺘﺐ ﻣﺪﻳﺮ اﻟﺪﻓﺎع اﻤﺪﻧﻲ ﺑﻤﺤﺎﻓﻈﺔ ﺟﺪة‪ ،‬وﻣﺪﻳﺮا ﻟﻘﺴﻢ‬ ‫اﻟﻌﻼﻗﺎت اﻟﻌﺎﻣﺔ ﺑﺸﻌﺒﺔ اﻟﻌﻼﻗﺎت واﻹﻋﻼم ﺑﺎﻟﺪﻓﺎع اﻤﺪﻧﻲ ﺑﻤﺤﺎﻓﻈﺔ‬ ‫ﺟﺪة‪ ،‬وﺗﺪ ﱠرج ﰲ ﻋﺪﻳﺪ ﻣﻦ اﻟﻮﻇﺎﺋﻒ واﻤﻬﺎم اﻤﻴﺪاﻧﻴﺔ ﺧﻼل اﻟﺴﻨﻮات‬ ‫اﻤﺎﺿﻴﺔ وﺣﺼﻞ ﻋﲆ ﻣﺎﺟﺴﺘﺮ اﻹدارة اﻟﻌﺎﻣﺔ‪.‬‬

‫اﻟﻤﻄﻴﺮي ﻣﺪﻳﺮ ًا ﻟﺸﺮﻃﺔ ﻇﻠﻢ‬

‫اﻤﻮﻳﻪ‪ -‬اﻟﴩق أ ﺻـﺪ ر‬ ‫ﻣﺪﻳـﺮ ﴍﻃـﺔ اﻟﻄﺎﺋـﻒ‬ ‫ﻣﺴﻠﻢ اﻟﺮﺣﻴﲇ ﻗﺮارا ً ﻳﻘﴤ‬ ‫ﺑﺘﻜﻠﻴـﻒ اﻟﻨﻘﻴـﺐ ﻣﺤﻤـﺪ‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟـﺮزاق اﻤﻄﺮي‪ ،‬ﻣﺪﻳﺮا ً‬ ‫ﻤﺨﻔـﺮ ﴍﻃـﺔ ﻇﻠـﻢ ﺑﺪﻻ ً‬ ‫ﻣـﻦ اﻟﻨﻘﻴﺐ ﻫﺎﻧﻲ ﻣﺸـﻌﻞ‬ ‫اﻟﺜﺒﻴﺘﻲ‪ ،‬وﻗﺪ ﺑﺎﴍ ﻋﻤﻠﻪ ﰲ‬ ‫ﻣﻘـﺮ اﻤﺮﻛﺰ ﻣﺆﻛـﺪا ً ﻋﲆ أن‬ ‫اﻟﻨﻘﻴﺐ ﻣﺤﻤﺪ اﻤﻄﺮي‬ ‫ﻫـﺬه اﻟﺜﻘﺔ ﺳـﺘﻜﻮن ﺣﺎﻓﺰا ً‬ ‫ﻤﺰﻳﺪ ﻣﻦ اﻟﻌﻄﺎء واﻟﺠﻬﺪ ﻟﺨﺪﻣﺔ دﻳﻨﻪ ﺛﻢ ﻣﻠﻴﻜﻪ ووﻃﻨﻪ‪.‬‬

‫ﺟﻤﺎﻋﻴﺔ ﻟﺘﻜﺮﻳﻢ اﻟﺤﻤﻴﺪان‬ ‫اﻟﺰﻟﻔﻲ ‪ -‬اﻟﴩق‬ ‫أﻗﺎﻣـﺖ ﻣﺪرﺳـﺔ اﺑـﻦ‬ ‫ﺧﻠـﺪون اﻻﺑﺘﺪاﺋﻴـﺔ‬ ‫ﰲ ﻣﺤﺎﻓﻈـﺔ اﻟﺰﻟﻔـﻲ‬ ‫ﺑﺮﻧﺎﻣﺠـﺎ ً اﺣﺘﻔﺎﺋﻴـﺎ ً‬ ‫ﺑﻤﻨﺎﺳﺒﺔ ﺷﻔﺎء اﻤﻌﻠﻤَﻦ‬ ‫ﺳـﻌﻮد اﻟﺤﺮﺑـﻲ‪ ،‬وإﺑﺮاﻫﻴـﻢ‬ ‫اﻟﺮوﻣﻲ‪ ،‬ﻣﻦ ﻋـﺎرض ﺻﺤﻲ‬ ‫ﺗﻌﺮﺿـﺎ ﻟـﻪ‪ ،‬وﻗـﺪ ﺗﻀﻤـﻦ‬ ‫اﻟﱪﻧﺎﻣـﺞ ً‬ ‫ﻛﻠﻤﺔ ﻤﺪﻳـﺮ اﻟﱰﺑﻴﺔ‬ ‫واﻟﺘﻌﻠﻴـﻢ ﻣﺤﻤـﺪ اﻟﻄﺮﻳﻘـﻲ‪،‬‬

‫وﻛﻠﻤﺔ ﻣﻤﺎﺛﻠـﺔ ﻷوﻟﻴﺎء اﻷﻣﻮر‪،‬‬ ‫أﻟﻘﺎﻫـﺎ اﻟﺪﻛﺘـﻮر ﻋﺒﺪاﻟﻠـﻪ‬ ‫اﻟﻄﻴـﺎر‪ ،‬ﻛﻤـﺎ أﻗﺎم ﻣﻨﺴـﻮﺑﻮ‬ ‫ﻗﺴـﻢ اﻟﺘﻮﺟﻴـﺔ واﻹرﺷـﺎد‬ ‫ﺑﺮﻧﺎﻣﺠـﺎ ً ﺧﺎﺻـﺎ ً ﺑﻤﻨﺎﺳـﺒﺔ‬ ‫إﺣﺎﻟـﺔ اﻤﻮﻇـﻒ ﻋﺒﺪاﻟﻠـﻪ‬ ‫اﻟﺤﻤﻴـﺪان‪ ،‬إﱃ اﻟﺘﻘﺎﻋﺪ‪ ،‬ﺣﻴﺚ‬ ‫أﺛﻨـﻰ ﻣﺪﻳﺮ اﻟﱰﺑﻴـﺔ واﻟﺘﻌﻠﻴﻢ‬ ‫ﻋﲆ ﺟﻬﻮد اﻟﺤﻤﻴـﺪان‪ ،‬ﺧﻼل‬ ‫ﻓـﱰة ﻋﻤﻠـﻪ‪ ،‬وﻗـﺪم ﺷـﻜﺮه‬ ‫وﺗﻘﺪﻳﺮه ﻤﻨﺴﻮﺑﻲ اﻟﻘﺴﻢ ﻋﲆ‬ ‫ﻣﺒﺎدرﺗﻬﻢ ﺑﺎﻟﺘﻜﺮﻳﻢ واﻟﻮﻓﺎء‪.‬‬

‫ﻋﻤﻴﺪ ﺟﺎﻣﻌﺔ ﻃﻴﺒﺔ ﻳﻜﺮم اﻟﺒﻠﻮي‬

‫ﻋﻠﻲ ﻳﻨﻴﺮ ﻣﻨﺰل اﻟﻴﻮﺳﻒ‬

‫ﺟﺎﻧﺐ ﻣﻦ ﺗﻜﺮﻳﻢ اﻟﺤﺮﺑﻲ واﻟﺮوﻣﻲ‬

‫»رد ﺳﻲ ﻣﻮل« ﻳﺸﺎرك ﻓﻲ أﻣﺴﻴﺔ أﺻﺪﻗﺎء اﻟﻨﺠﻮم‬ ‫ﺟﺪة ‪ -‬اﻟﴩق‬

‫اﻤﺸﺎرﻛﻮن ﻣﻊ أﺻﺪﻗﺎء اﻷﻳﺘﺎم‬

‫ﺗﻜﺮﻣﺎن ﻣﻔﺮق‬ ‫اﺑﺘﺪاﺋﻴﺔ اﻟﺮﺟﺎء وﻣﺘﻮﺳﻄﺔ اﻟﻌﻮص ﱢ‬ ‫رﺟﺎل أﻤﻊ ‪ -‬اﻟﴩق‬ ‫ﻛﺮﻣـﺖ اﺑﺘﺪاﺋﻴـﺔ اﻟﺮﺟﺎء وﻣﺘﻮﺳـﻄﺔ‬ ‫اﻟﻌﻮص ﺑﻤﺤﺎﻓﻈﺔ رﺟـﺎل أﻤﻊ‪ ،‬اﻤﻌﻠﻢ‬ ‫إﺑﺮاﻫﻴﻢ أﺣﻤﺪ ﻣﻔﺮق ﺑﻌﺪ ﺧﺪﻣﺔ داﻣﺖ‬ ‫‪ 31‬ﻋﺎﻣـﺎً‪ ،‬وﺣـﴬ اﻻﺣﺘﻔـﺎل ﻣﺪﻳـﺮا‬ ‫اﻟﱰﺑﻴﺔ واﻟﺘﻌﻠﻴﻢ اﻟﺴﺎﺑﻘﺎن ﻋﺒﺪاﻟﺨﺎﻟﻖ‬ ‫ﺑﻦ ﺳﻠﻴﻤﺎن اﻟﺤﻔﻈﻲ‪ ،‬واﻟﺤﺴﻦ ﺑﻦ ﺳﻠﻴﻤﺎن‬ ‫اﻟﺤﻔﻈـﻲ وﻋﺪد ﻣﻦ زﻣـﻼء اﻤﺘﻘﺎﻋﺪ ‪ ،‬وذﻟﻚ‬ ‫ﺑﻘﴫ رﺟﺎل ﺑﺎﻟﻘﺮﻳﺔ اﻟﱰاﺛﻴﺔ ‪.‬‬

‫ﻛﺮم ﻋﻤﻴﺪ ﻓـﺮع ﺟﺎﻣﻌﺔ ﻃﻴﺒﺔ ﺑﺎﻟﻌﻼ‪ ،‬اﻟﺪﻛﺘﻮر ﺳـﺎﻟﻢ ﺑﻦ ﻋﺒﺪاﻟﺮﺣﻤﻦ‬ ‫اﻟﺒﻠﻮي اﻟﻄﺎﻟﺐ ﺳـﻮﻳﻠﻢ ﻣـﺮزوق اﻟﺒﻠﻮي‪ ،‬ﻤﺸـﺎرﻛﺘﻪ اﻟﻔﻌﺎﻟﺔ ﰲ ﺗﻨﻈﻴﻢ‬ ‫ﻓﻌﺎﻟﻴﺎت اﻤﺆﺗﻤﺮ اﻷول ﰲ اﻵﺛﺎر واﻟﺴـﻴﺎﺣﺔ )ﺗﺤﺪﻳﺎت وﺗﻄﻠﻌﺎت( اﻟﺘﻲ أﻗﻴﻤﺖ‬ ‫ﻣﺆﺧﺮا ً ﰲ ﻣﺤﺎﻓﻈﺔ اﻟﻌﻼ ﻋﻠﻤﺎ ً ﺑﺄن ﻫﺬا اﻟﺘﻜﺮﻳﻢ اﻟﻌﺎﴍ ﻟﻪ ﰲ ﻣﺴﺮﺗﻪ اﻟﻌﻠﻤﻴﺔ‪.‬‬ ‫ﺗﻬﺎﻧﻴﻨﺎ‪.‬‬ ‫إﺑﺮاﻫﻴﻢ ﻣﻔﺮق ﻟﺤﻈﺔ ﺗﺴﻠﻤﻪ اﻹﻫﺪاء‬

‫ﺧﺎﻟﺔ ﻋﺒﺪاﷲ‬ ‫اﻟﻐﺎﻣﺪي ﻓﻲ ذﻣﺔ اﷲ‬ ‫اﻧﺘﻘﻠـﺖ إﱃ رﺣﻤﺔ اﻟﻠـﻪ ﺗﻌﺎﱃ ﺣﺮم‬ ‫ﻋﲇ اﻟﺤـﺪاوي‪ ،‬وأدﻳﺖ ﻋﻠﻴﻬﺎ ﺻﻼة‬ ‫اﻤﻴـﺖ ﺑﺠﺎﻣـﻊ اﻟﺮاﺟﺤـﻲ ودﻓﻨـﺖ‬ ‫ﺑﻤﻘﺎﺑـﺮ اﻟﻨﺴـﻴﻢ ﺑﺠـﺪة‪ .‬اﻟﻔﻘﻴـﺪة‬ ‫واﻟﺪة ﻛﻞ ﻣﻦ‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ اﻟﻐﺎﻣﺪي‬ ‫ﻋـﲇ وﺧﺎﻟـﺪ وأﻧـﻮر‪ ،‬وﺧﺎﻟـﺔ اﻟﺰﻣﻴﻞ‬ ‫ﻣﺮاﺳـﻞ ﻗﻨﺎة اﻹﺧﺒﺎرﻳﺔ ﺑﺠﺪة ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ اﻟﻐﺎﻣﺪي ‪،‬وﻳﻘﺎم اﻟﻌﺰاء‬ ‫ﺑﻤﻨـﺰل ذوي اﻟﻔﻘﻴـﺪة ﺑﺤـﻲ اﻟﺮوﺿـﺔ ﺧﻠـﻒ ﻣﺴـﺘﻮﺻﻒ‬ ‫اﻟﺤﺮﻣﻦ‪.‬‬ ‫أواﻻﺗﺼـﺎل ﺑﺠﻮال اﺑﻨﻬﺎ ﻋـﲇ ‪ ،0505640292‬وﺟﻮال اﺑﻨﻬﺎ‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ ‪ .0555650149‬وﺟﻮال اﺑﻨﻬﺎ أﻧﻮر ‪.0541111963‬‬ ‫إﻧﺎ ﻟﻠﻪ وإﻧﺎ إﻟﻴﻪ راﺟﻌﻮن‪.‬‬

‫اﻷﺳﺘﺎذ‪ :‬ﻋﺒﺪاﻟﺮﺣﻤﻦ اﻟﺤﺠﺎج‬

‫اﻟﺰﻣﻴﻞ أﺑﻮ اﻟﻘﺎﺳﻢ ﻳﺮزق ﺑﻤﻮﻟﻮدة‬

‫ﺗﺒﻮك ‪ -‬اﻟﴩق‬

‫ﻓﻲ ذﻣﺔ اﷲ‬

‫ﻋﲇ ﻋﺒﺪ اﻟﻜﺮﻳﻢ اﻟﻴﻮﺳﻒ‬

‫رﺋﻴﺲ ﻧﺎدي اﻟﺠﻨﺪل ﻳﺮزق ﺑﻤﻮﻟﻮد‬

‫اﻟﺠﻮف ‪ -‬اﻟﴩق رزق‬ ‫رﺋﻴـﺲ ﻧـﺎدي اﻟﺠﻨـﺪل‬ ‫اﻟﺠـﻮف‬ ‫ﺑﻤﻨﻄﻘـﺔ‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﺮﺣﻤـﻦ ﺑـﻦ ﺻﺎﻟﺢ‬ ‫اﻟﺤﺠـﺎج ﺑﻤﻮﻟـﻮد‪ ،‬اﺗﻔﻖ‬ ‫وﺣﺮﻣـﻪ ﻋـﲆ ﺗﺴـﻤﻴﺘﻪ‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳـﺰ‪ ،‬ﺟﻌﻠـﻪ اﻟﻠﻪ‬ ‫ﻣـﻦ ﻣﻮاﻟﻴـﺪ اﻟﺴـﻌﺎدة‪.‬‬ ‫ﻣﺒﺎرك‪.‬‬

‫ﺷـﺎرك ﻣﺮﻛﺰ اﻟـﺮد ﳼ ﻣﻮل ﺑﺠﺪة‬ ‫ﰲ ﺗﻨﻈﻴﻢ أﻣﺴـﻴﺔ أﺻﺪﻗـﺎء اﻟﻨﺠﻮم‬ ‫اﻟﺘـﻲ أﻗﺎﻣﺘﻬﺎ ﺟﻤﻌﻴﺔ اﻟـﱪ ﺑﻤﺮﻛﺰ‬ ‫دار اﻟﻔﺘﻴـﺎن اﻟﺘﺎﺑـﻊ ﻟﻬـﺎ‪ ،‬وذﻟـﻚ‬ ‫ﺿﻤﻦ إﺳـﻬﺎﻣﺎت اﻤﻮل ﰲ ﺧﺪﻣﺔ اﻤﺠﺘﻤﻊ‬ ‫اﻟﺴـﻌﻮدي‪ ،‬وﺧﺼﻮﺻـﺎ ً ﴍﻳﺤـﺔ اﻷﻳﺘﺎم‬ ‫ﰲ ﺧﻄـﻮة ﺗﻬـﺪف ﻟﺘﻮﺳـﻴﻊ ﻣﺪارﻛﻬـﻢ‬ ‫وﻣﻌﺮﻓﺘﻬﻢ ﺑﻌﻠﻢ اﻟﻔﻠﻚ‪.‬‬ ‫وﺷـﺎﻫﺪ اﻷﻳﺘـﺎم ﻋـﺪدا ً ﻣـﻦ اﻤـﻮاد‬ ‫اﻤﺮﺋﻴـﺔ‪ ،‬وﻗﺎﻣﻮا ﺑﺠـﻮﻻت ﻣﻴﺪاﻧﻴﺔ ﻟﺮﺻﺪ‬ ‫وﻣﺸﺎﻫﺪة ﻓﻮّﻫﺎت وﺟﺒﺎل اﻟﻘﻤﺮ ﺑﻮاﺳﻄﺔ‬ ‫ﺗﻠﺴﻜﻮﺑﺎت ﺣﺪﻳﺜﺔ ﻗﺪﻣﻬﺎ ﻗﺴﻢ ﻋﻠﻢ اﻟﻔﻠﻚ‬ ‫ﺑﺠﺎﻣﻌـﺔ اﻤﻠﻚ ﻋﺒﺪ اﻟﻌﺰﻳـﺰ‪ ،‬وﻗﺎم اﻷﻳﺘﺎم‬ ‫ﺑﺰﻳﺎرة ﻟﻠﻤﺘﺤﻒ اﻟﻔﻠﻜﻲ اﻤﻔﺘﻮح ‪.‬‬ ‫ﻋﻤﻴﺪ اﻟﺠﺎﻣﻌﺔ أﺛﻨﺎء ﺗﻜﺮﻳﻢ اﻟﺒﻠﻮي‬

‫اﻟﺪﻣﺎم ‪ -‬اﻟﴩق ر ز ق‬ ‫ﻋـﲇ اﻟﻴﻮﺳـﻒ ﺑﻤﻮﻟـﻮده‬ ‫اﻟﺒﻜﺮ‪ ،‬اﻟﺬي اﺗﻔﻖ وﺣﺮﻣﻪ‬ ‫ﻛﺮﻳﻤـﺔ ﻋﺒﺪاﻟﻠـﻪ اﻟﻐﺮﻳﺐ‬ ‫ﻋﲆ ﺗﺴـﻤﻴﺘﻪ ﺑــ » ﻋﲇ«‪.‬‬ ‫ﺟﻌﻠـﻪ اﻟﻠـﻪ ﻣـﻦ ﻣﻮاﻟﻴـﺪ‬ ‫اﻟﺴـﻌﺎدة‪ ،‬وأﻗـ ّﺮ ﺑﻪ أﻋﻦ‬ ‫واﻟﺪﻳﻪ‪.‬ﻣﺒﺎرك‪.‬‬

‫اﻟﺮﻳﺎض ‪ -‬اﻟﴩق ُر ز ق‬ ‫اﻟﺰﻣﻴﻞ ﻣﺴﺆول اﻹﻋﻼﻧﺎت‬ ‫اﻟﻔﺮدﻳﺔ اﻤﺒﻮﺑـﺔ ﺑﻤﻜﺘﺐ‬ ‫»اﻟـﴩق« ﺑﺎﻟﺮﻳـﺎض‬ ‫أﺑﻮ اﻟﻘﺎﺳـﻢ ﻣﺤﻤﺪ ﻋﲇ‪،‬‬ ‫ﺑﻤﻮﻟﻮدة ﺣﻴـﺚ اﻧﻀﻤﺖ‬ ‫إﱃ إﺧﻮاﻧﻬﺎ ﻗﺒﺲ وﻣﺤﻤﺪ‬ ‫وﻋﻤﺮ‪ .‬ﺟﻌﻠﻬـﺎ ﻗﺮة ﻋﻦ‬ ‫ﻟﻮاﻟﺪﻳﻬﺎ‪.‬‬

‫أﺑﻮ اﻟﻘﺎﺳﻢ ﻣﺤﻤﺪ ﻋﲇ‬

‫»رﻳﺘﺎن« ﺗﻀﻲء ﻣﻨﺰل ﺣﺪﻗﻲ‬ ‫رز ق‬ ‫ﺟﺪة ‪ -‬اﻟﴩق‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﻠـﻪ ﺳـﺎﻟﻢ اﻟﺤﺪﻗـﻲ‬ ‫ﻣﻮﻟـﻮدة ﺟﺪﻳـﺪة اﺗﻔـﻖ‬ ‫وﺣﺮﻣـﻪ ﻋـﲆ ﺗﺴـﻤﻴﺘﻬﺎ‬ ‫»رﻳﺘـﺎن«‪ ،‬ﺟﻌﻠﻬـﺎ اﻟﻠﻪ ﻣﻦ‬ ‫ﻣﻮاﻟﻴـﺪ اﻟﺴـﻌﺎدة وأﻗ ﱠﺮ ﺑﻬﺎ‬ ‫أﻋﻦ واﻟﺪﻳﻬﺎ‪ .‬أﻟﻒ ﻣﺒﺎرك‪.‬‬ ‫رﻳﺘﺎن‬

‫اﻟﻄﻌﻴﺴﻲ ﻣﺪﻳﺮ ًا ﻟﺘﻌﻠﻴﻢ اﻟﻤﺬﻧﺐ‬

‫ﻋﺪد ﻣﻦ اﻟﺤﻀﻮر ﰲ ﺣﻔﻞ ﺗﻜﺮﻳﻢ ﻣﻔﺮق‬

‫)ﺗﺼﻮﻳﺮ‪ :‬ﻣﺤﻤﺪ ﻣﻔﺮق(‬

‫اﻟﻘﺼﻴﻢ ‪ -‬اﻟﴩق ﺻـﺪر‬ ‫ﻗﺮار وزﻳـﺮ اﻟﱰﺑﻴﺔ واﻟﺘﻌﻠﻴﻢ‬ ‫ﻓﻴﺼﻞ ﺑﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ ﺑﻦ ﻣﺤﻤﺪ‬ ‫آل ﺳـﻌﻮد ﺑﺘﻜﻠﻴﻒ ﺳﻠﻴﻤﺎن‬ ‫ﺑـﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻠـﻪ اﻟﻄﻌﻴـﴘ‬ ‫ﻣﺪﻳـﺮا ً ﻟﻠﱰﺑﻴـﺔ واﻟﺘﻌﻠﻴـﻢ ﰲ‬ ‫ﻣﺤﺎﻓﻈـﺔ اﻤﺬﻧـﺐ اﻋﺘﺒـﺎرا ً‬ ‫ﻣﻦ ﺗﺎرﻳـﺦ ‪6/4/1434‬هـ‬ ‫ﺳﻠﻴﻤﺎن اﻟﻄﻌﻴﴘ‬ ‫وﻤﺪة ﻋﺎﻣـﻦ‪ّ .‬‬ ‫وﻋﱪ اﻟﻄﻌﻴﴘ‬ ‫ﻋـﻦ ﺧﺎﻟﺺ ﺷـﻜﺮه وﺗﻘﺪﻳﺮه‬ ‫ﻟﻮزﻳـﺮ اﻟﱰﺑﻴﺔ واﻟﺘﻌﻠﻴﻢ وﻟﻨﻮاﺑﻪ اﻟﻜﺮام ﻋﲆ ﻫﺬه اﻟﺜﻘﺔ اﻟﻐﺎﻟﻴﺔ ﺑﺘﻜﻠﻴﻔﻪ‬ ‫ﻣﺪﻳﺮا ً ﻟﻠﱰﺑﻴﺔ واﻟﺘﻌﻠﻴﻢ ﰲ اﻤﺤﺎﻓﻈﺔ‪ ،‬ﺳﺎﺋﻼً اﻤﻮﱃ ‪-‬ﻋﺰ وﺟﻞ‪ -‬أن ﻳﻤﺪه‬ ‫ﺑﻌﻮﻧﻪ وﺗﻮﻓﻴﻘﻪ وأن ﻳﻌﻴﻨﻪ ﻋﲆ ﺗﺤﻤﻞ ﻫﺬه اﻤﺴﺆوﻟﻴﺔ‪.‬‬


‫آل ﺷﻴﺨﻴﻦ ﻳﺤﺘﻔﻞ ﺑﺰواﺟﻪ‬ ‫ﺟﺪة ‪ -‬اﻟﴩق‬ ‫اﺣﺘﻔـﻞ ﺗﻤﻴـﻢ آل ﺷـﻴﺨﻦ ﺑﺰواﺟـﻪ‬ ‫ﻣﻦ اﺑﻨـﺔ اﻟﺸـﻴﺦ ﻣﺤﻤﺪ ﺣﺴـﻦ آل‬ ‫اﻫﻴﻒ‪ ،‬وذﻟﻚ ﰲ ﻗﴫ ﻧﺮﺳﻴﺎن ﺑﺠﺪة‪،‬‬ ‫ﺑﺤﻀـﻮر ﻋـﺪد ﻣـﻦ رﺟـﺎل اﻷﻋﻤﺎل‬ ‫واﻹﻋﻼم‪ ،‬وﻋﺪد ﻣﻦ ﻧﺠﻮم ﻛﺮة اﻟﺴـﻠﺔ‬ ‫اﻻﺗﺤﺎدﻳﺔ‪ ،‬وﺣﺸﺪ ﻣﻦ اﻤﺪﻋﻮﻳﻦ‪.‬‬

‫اﻟﻨـﺎس‬

‫اﻟﻌﺮﻳﺲ ﻣﻊ اﺛﻨﻦ ﻣﻦ أﻗﺎرﺑﻪ‬

‫اﻟﻌﺮﻳﺲ وواﻟﺪه‬

‫اﻟﻌﺮﻳﺲ ﻣﻊ ﻋﺪد ﻣﻦ اﻟﺤﻀﻮر‬

‫‪13‬‬

‫)اﻟﴩق(‬

‫ا رﺑﻌﺎء ‪15‬ﺟﻤﺎدى ا وﻟﻰ ‪1434‬ﻫـ ‪ 27‬ﻣﺎرس ‪2013‬م اﻟﻌﺪد )‪ (479‬اﻟﺴﻨﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬

‫اﻟﺤﺒﺮ اﻟﻤﺘﻮﺳﻂ‬

‫أﻓﺮاح اﻟﻘﺮﻳﻨﻴﺲ واﻟﺤﻮﻃﻲ‬ ‫اﻟﺪﻣﺎم ‪ -‬اﻟﴩق‬ ‫اﺣﺘﻔـﻞ ﻓﻴﺼـﻞ ﺑـﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ‬ ‫اﻟﻘﺮﻳﻨﻴﺲ ﺑﺰواﺟﻪ ﻣﻦ ﻛﺮﻳﻤﺔ‬ ‫ﺳـﻌﻴﺪ ﺑﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ اﻟﺤﻮﻃﻲ‪،‬‬ ‫ﰲ ﻓﻨـﺪق ﻗـﴫ اﻟﻈﻬـﺮان‪،‬‬ ‫ﺑﺤﻀـﻮر ﻟﻔﻴـﻒ ﻣـﻦ اﻷﻫﻞ‬ ‫واﻷﻗﺎرب واﻤﺴﺆوﻟﻦ اﻟﺤﻜﻮﻣﻴﻦ ‪.‬‬

‫دﻫﺮ‬ ‫و»ﻣﻌﺎوﻳﻨﻪ« !‬ ‫ﺧﺎﻟﺪ ﺻﺎﻟﺢ اﻟﺤﺮﺑﻲ‬

‫اﻟﻌﺮﻳﺲ ﻓﻴﺼﻞ اﻟﻘﺮﻳﻨﻴﺲ‬

‫»ﺑﻴـﺾ‪ ،‬دﺟـﺎج‪ ،‬ﺧﺒـﺰ‪ ،‬ﻛﻴـﺲ ُر ّز‪ ،‬ﺣﻠﻴـﺐ أﻃﻔـﺎل«‬ ‫اﻤﺠﻤﻮع‪ 411 :‬رﻳﺎﻻً‪ .‬ﺑﻌﺪ أﻗﻞ ﻣﻦ ﻋﺎم »ﺑﻴﺾ‪ ،‬دﺟﺎج‪ ،‬ﺧﺒﺰ‪،‬‬ ‫ﻛﻴـﺲ ُر ّز‪ ،‬ﺣﻠﻴﺐ أﻃﻔﺎل« اﻤﺠﻤـﻮع‪ 472 :‬رﻳﺎﻻً! ﺑﻌﺪ ﻓﱰ ٍة‬ ‫وﺟﻴﺰة ﺗﺘﻜﺮر ﻧﻔﺲ اﻷﻏـﺮاض وﺗﻨﻤﻮ اﻟﻔﺎﺗﻮرة! وﻋﲆ ذﻟﻚ‬ ‫ﻗِ ْ‬ ‫ﺲ ﻋﺰﻳـﺰي اﻤﻮاﻃﻦ‪ ،‬ودع اﻟﺒﻴـﺾ »ﻳﻔـ‪..‬ﻗِ ﺲ« ﻓﺎﻟﺤﻴﺎة‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫َ‬ ‫ﻛﻠﻬﺎ ﻟﻴﺴـﺖ إﻻ ﻓﻘﺎﺳـﺔ ﺿﺨﻤﺔ‪ ،‬وﻣﺎ را ِﺗﺒُﻚ‪ ،‬ﻣﻬﻤﺎ »ﻋَ ﻼ«‬ ‫ﺷﺄﻧﻪُ‪ ،‬إﻻ ّ‬ ‫ٌ‬ ‫ﺻﻮص ﻫﺰﻳ ٌﻞ ﺗﻜﺎد ﻻ ﺗﺤﻤﻠ ُﻪ ﻗﻮاﺋﻤﻪ‪ ،‬ﻋﺎﺟ ٌﺰ ﻋﻦ‬ ‫اﻟﻘﻴﺎم ِﺑﺤِ ﻤْ ﻠِﻪ‪ ،‬وﻋﻦ اﻟﺒﻘﺎء ﺣﻴّﺎ ً ﻣﺘﻤﺎﺳﻜﺎ ً ﰲ وﺟﻪ »ﻣﻨﺎﻗﺮ‬ ‫اﻟﺘﱡﺠّ ـﺎر« اﻟﺘﻲ ﺗﻬﺎﺟﻤﻪ ﻣـﻦ أﻣﺎﻣﻪ وﻣﻦ ﺧﻠﻔﻪ‪ ،‬وﻣﻦ ﺗﺤﺘﻪ‬ ‫وﻣـﻦ ﻓﻮﻗﻪ‪ ،‬ﺑﻼ رﻗﺎﺑﺔ وﻻ ﺣِ ﺴـﺎب‪ّ ،‬إﻻ إن ﻛﺎن اﻟﺤﺴـﺎب‬ ‫ﻋﲆ ﻫﻴﺌﺔ ﻓﺎﺗﻮرة؛ ادﻓﻊ ﻳﺎ ﺳـﻴّﺪي ادﻓﻊ‪ُ ..‬‬ ‫وﺧﺬ »اﻟﴪاب«‬ ‫ﺑﻘﻮّة ‪ ،‬ﻓﺼﻮﺻﻚ ﻣﺎ زال ﻣﻨﺬ ﺛﻼﺛﻦ ﻋﺎﻣﺎ ً ﻋﲆ ﻧﻔﺲ ﱡ‬ ‫اﻟﺴـ ّﻠﻢ‬ ‫ُ‬ ‫ﺑﺨ َ‬ ‫ﻄﻰ وﺋﻴـﺪة‪ ،‬وأﻧﺖ وأﺣﻼﻣﻚ »ﺗُﻬﻴﺠﻨـﺎن«‪» :‬ﻣﺎ ﻟﻠﺠﻤﺎل‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫وﺻﻮﺻﻚَ‬ ‫ُ‬ ‫ﻣﺸـﻴﻬﺎ وﺋﻴﺪا ‪ /‬أﺟﻨﺪﻻ ﻳﺤﻤﻠﻦ أم ﺣﺪﻳـﺪا « ؟!!‬ ‫َﱧ« ﻣﻨﻘﺎ ٌر ﰲ ﻋﻴﻨﻪ وﻣﻨﻘﺎ ٌر ﰲ ﻣﻨﺨﺮه وﻣﻨﺎﻗﺮٌ أ ُ َ‬ ‫»ﻳ ِ ّ‬ ‫ﺧﺮ ﻟﻨﺘﻒ‬ ‫ﻣﺎ ﻳُﻔ ّﻜﺮ ﻣﻦ رﺑﺸـﻪ ﺑﺎﻟﻨّﻤُﻮ ‪ -‬وﻣـﻊ ذﻟﻚ‪ ،‬ﺑﻞ وﻟﺬﻟﻚ‪ :‬ﻳﻄﺮ!‬ ‫ﺑﻞ واﻤﻀﺤﻚ اﻤﺒﻜﻲ‪ /‬وﺗﺮﺟﻤـﺔ ﻤﻘﻮﻟﺔ‪» :‬دﻫﺮ وﻣﻌﺎوﻳﻨﻪ«‬ ‫ﺑﻌﺪ أن اﻧﺘﺒﻬﺖ ﻫﻴﺌﺔ اﻻﺗﺼﺎﻻت إﱃ أﻧّﻚ أﺻﺒﺤﺖ ﺑﻼ ذاﻛﺮة‪،‬‬ ‫وأﻧّـﻚ ﻻ ﺗﺤﻔـﻆ ﻃﻠﺒـﺎت زوﺟﺘﻚ اﻤﺼـﻮن إﻻ ّ ﻋـﱪ ذاﻛﺮة‬ ‫اﻟﺬﻛﻲ‪ ،‬وأﻧّﻜﻤﺎ ﺗﺴﺘﺨﺪﻣﺎن اﻟﱪاﻣﺞ اﻤﺠﺎﻧﻴّﺔ‪ ،‬ﻟﺘﻠﻚ‬ ‫ﺟﻬﺎزك‬ ‫ّ‬ ‫اﻟﻄﻠﺒﺎت ﻏﺮ اﻤﺠّ ﺎﻧﻴّﺔ »أﻧﺎ ﺑﺎﻟﺴـﻮﺑﺮ ﻣﺎرﻛﺖ‪ ،‬ﻧﺴـﻴﺖ وش‬ ‫ﺗﺒـﻮن« !! ُ‬ ‫ﻟﱰﺳـﻞ ﻟﻚ اﻟﻬﺎﻧـﻢ اﻟﻄﻠﺒﺎت ﻣﻦ ﺟﺪﻳـﺪ‪ ..‬ﻗ ّﺮرت‬ ‫ّ‬ ‫ٍ‬ ‫ﴍﻛﺎت‬ ‫ﻫﻴﺌﺔ اﻻﺗﺼﺎﻻت أن ﺗﺴـﻠﻢ رﻗﺒﺔ» واﺗﺴﺎ ِﺑ ُﻜﻤﺎ« إﱃ‬ ‫ﻣﻨﺎﻗﺮﻫﺎ ﻟﻴﺴـﺖ ﻏﺮﻳﺒﺔ ﻋﻠﻴـﻚ‪ ..‬وﻻ ﻋﲆ ﺻﻮﺻﻚ اﻤﻨﺘﻮف‬ ‫ﺳﻠﻔﺎً‪ ..‬ودﻳﻨﺎ ً !‪.‬‬

‫اﻟﻌﺮﻳﺲ ﻓﻴﺼﻞ ﻣﻊ أﻋﻤﺎﻣﻪ‬

‫اﻟﻌﺮﻳﺲ ﻓﻴﺼﻞ ﻣﻊ ﻧﺴﻴﺒﻪ ﻋﺒﺪاﻤﻨﻌﻢ‬

‫‪k.alharbi@alsharq.net.sa‬‬

‫اﻟﻌﺮﻳﺲ ﻓﻴﺼﻞ ﻣﻊ ﻋﻤﻪ ﺳﻌﻴﺪ اﻟﺤﻮﻃﻲ وأﻧﺴﺎﺑﻪ‬

‫اﻟﻌﺮﻳﺲ ﻓﻴﺼﻞ ﻣﻊ إﺧﻮاﻧﻪ‬

‫اﻟﻌﺮﺿﺔ اﻟﺸﻌﺒﻴﺔ‬

‫)اﻟﴩق(‬

‫ﻣﺘﻌﺐ اﻟﺴﻮﻳﺪ ﻋﺮﻳﺴ ًﺎ‬

‫ﻣﻔﻠﺢ اﻟﺸﻤﺮي ﻳﺤﺘﻔﻞ ﺑﺰواﺟﻪ‬ ‫اﻟﺠﺒﻴﻞ ‪ -‬اﻟﴩق‬

‫اﻟﺪﻣﺎم ‪ -‬اﻟﴩق‬

‫اﺣﺘﻔـﻞ ﻣﺪﻳﺮ إدارة اﻟﻌﻼﻗﺎت اﻟﻌﺎﻣﺔ واﻟﺨﺪﻣﺎت اﻤﺴـﺎﻧﺪة ﰲ ﴍﻛﺔ‬ ‫اﻟﺘﺼﻨﻴﻊ ﻣﻔﻠﺢ ﺑﻦ ﺳـﻠﻄﺎن اﻟﺸـﻤﺮي ﺑﺰواﺟﻪ ﻣﻦ ﻛﺮﻳﻤﺔ ﻧﺸﺎء ﺑﻦ‬ ‫ﻫـﻼل اﻟﻌﺘﻴﺒﻲ‪ ،‬وذﻟـﻚ ﰲ ﻗﺎﻋﺔ اﻷﻧﺪﻟـﺲ ﺑﺎﻟﺠﺒﻴﻞ اﻟﺒﻠـﺪ‪ ،‬ﺑﺤﻀﻮر‬ ‫وﻛﻴﻞ ﻣﺤﺎﻓﻈﺔ اﻟﺠﺒﻴﻞ ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ اﻤﺴـﻔﺮ‪ ،‬واﻟﺮﺋﻴﺲ اﻟﺘﻨﻔﻴﺬي ﻟﴩﻛﺔ‬ ‫اﻟﺘﺼﻨﻴﻊ اﻟﻮﻃﻨﻴﺔ اﻤﻬﻨﺪس ﺻﺎﻟﺢ ﺑﻦ ﻓﻬﺪ اﻟﻨﺰﻫﺔ‪ ،‬ورﻳﺎض اﻤﻬﻴﺪب‪،‬‬ ‫واﻤﺪﻳـﺮ اﻟﻌﺎم ﰲ ﴍﻛﺔ اﻟﺼﺤﺮاء ﺣﻤﺎد ﺑﻦ ﺻﺨﻴﻞ‪ ،‬ورﺋﻴﺲ ﴍﻛﺔ‬ ‫إس ﻛﻴـﻢ‪ ،‬وﺑﻌﺾ ﻣﺪﻳﺮي إدارات اﻟﻬﻴﺌﺔ اﻤﻠﻜﻴﺔ‪ ،‬وأﻋﻴﺎن اﻟﺠﺒﻴﻞ وﺷـﻴﻮخ‬ ‫اﻟﻘﺒﺎﺋﻞ‪ ،‬وﻣﺴﺆوﱄ اﻟﺪواﺋﺮ اﻟﺤﻜﻮﻣﻴﺔ ورﺟﺎل اﻷﻋﻤﺎل واﻹﻋﻼم‪.‬‬

‫اﺣﺘﻔﻞ ﻣﺘﻌـﺐ ﻋﺒﺪاﻟﺮﺣﻤﻦ‬ ‫اﻟﺴـﻮﻳﺪ ﺑﺰواﺟﻪ ﻣﻦ ﻛﺮﻳﻤﺔ‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﻠـﻪ اﻟﺴـﻠﻴﻢ‪ ،‬وذﻟـﻚ ﰲ‬ ‫اﻟﺪﻣـﺎم ﺣـﻲ اﻟﻔﻴﺼﻠﻴـﺔ‪،‬‬ ‫ﺑﺤﻀﻮر ﻟﻔﻴﻒ ﻣﻦ اﻷﻫﻞ واﻷﺻﺪﻗﺎء‬ ‫واﻤﻬﻨﺌﻦ‪.‬‬

‫اﻟﻌﺮﻳﺲ ﻣﺘﻌﺐ اﻟﺴﻮﻳﺪ‬

‫اﻟﻌﺮﻳﺲ ﻣﻊ ﻋﺪد ﻣﻦ اﻤﺴﺆوﻟﻦ ورؤﺳﺎء اﻟﴩﻛﺎت‬

‫اﻟﻌﺮﻳﺲ ﺑﺠﻮار وﻛﻴﻞ ﻣﺤﺎﻓﻈﺔ اﻟﺠﺒﻴﻞ ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ اﻤﺴﻔﺮ‬

‫ﺟﺎﻧﺐ ﻣﻦ اﻟﻌﺮﺿﺔ اﻟﺴﻌﻮدﻳﺔ‬

‫اﻟﻌﺮﻳﺲ ﻣﺘﻮﺳﻄﺎ أﺻﺪﻗﺎءه‬


‫ﻣﺠﺘﻤﻊ‬

‫‪14‬‬

‫ا رﺑﻌﺎء ‪15‬ﺟﻤﺎدى ا وﻟﻰ ‪1434‬ﻫـ ‪ 27‬ﻣﺎرس ‪2013‬م اﻟﻌﺪد )‪ (479‬اﻟﺴﻨﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬

‫»ﺗﺴﻤﻢ اﻟﺤﻤﻞ« ﺗﺼﺎب ﺑﻪ اﻟﺴﻴﺪات اﻗﻞ ﻣﻦ‬ ‫ ‬ ‫ﻋﺸﺮﻳﻦ ﻋﺎﻣ ًﺎ‪ ..‬أو ذوات اﻋﻤﺎر اﻟﻤﺘﻘﺪﻣﺔ‬ ‫اﻟﺪﻣﺎم ‪ -‬اﻟﴩق‬ ‫أﻛـﺪ اﺳﺘﺸـﺎري أﻣـﺮاض اﻟﻨﺴـﺎء‬ ‫واﻟـﻮﻻدة‪ ،‬اﻟﺤﺎﺻـﻞ ﻋـﲆ اﻟﺰﻣﺎﻟـﺔ‬ ‫اﻟﻜﻨﺪﻳـﺔ ﰲ ﻃـﺐ اﻷﻣﻮﻣـﺔ واﻟﺠﻨﻦ‪،‬‬ ‫ورﺋﻴـﺲ وﺣـﺪة رﻋﺎﻳـﺔ اﻷﻣﻮﻣـﺔ‬ ‫واﻟﺠﻨـﻦ ﺑﻤﺮﻛـﺰ ذرﻳـﺔ اﻟﻄﺒـﻲ‪،‬‬ ‫د‪.‬ﺳـﻤﺮ ﻋﺒﺪاﻟﻠـﻪ‪ ،‬أن ﺗﺴـﻤﻢ اﻟﺤﻤﻞ ﻋﺎدة‬ ‫ﻣـﺎ ﻳﺤـﺪث ﺑﻌـﺪ اﻷﺳـﺒﻮع اﻟﻌﴩﻳـﻦ ﻣﻦ‬ ‫اﻟﺤﻤـﻞ وﺗﺼﺎب ﺑـﻪ ﻏﺎﻟﺒﺎ ً اﻟﺴـﻴﺪات اﻷﻗﻞ‬ ‫ﻋﻤـﺮا ً ﻣﻦ ﻋﴩﻳـﻦ ﻋﺎﻣـﺎ ً ﰲ ﺣﻤﻠﻬﻦ اﻷول‪،‬‬ ‫أو ذوات اﻷﻋﻤـﺎر اﻤﺘﻘﺪﻣﺔ‪ ،‬وﻫﻮ ﻋﺒﺎرة ﻋﻦ‬ ‫ارﺗﻔـﺎع ﰲ ﺿﻐﻂ اﻟـﺪم ﻣﺼﺎﺣـﺐ ﻟﺰﻳﺎدة‬ ‫ﻧﺴـﺒﺔ اﻟﺰﻻل ﰲ اﻟﺒﻮل‪ ،‬وﻳﻤﻜﻦ أن ﻳﺼﺎﺣﺒﻪ‬ ‫زﻳـﺎدة ﰲ اﻟـﻮزن ﻧﺘﻴﺠﺔ اﺣﺘﺠﺎز اﻟﺴـﻮاﺋﻞ‬ ‫ﺑﺎﻟﺠﺴﻢ‪ .‬وﺗﻮرم ﺑﺎﻟﻮﺟﻪ واﻟﻴﺪﻳﻦ واﻟﻘﺪﻣﻦ‪.‬‬ ‫وﻣﺴﺒﺒﺎت ﺗﺴﻤﻢ اﻟﺤﻤﻞ ﻋﺪﻳﺪة‪ ،‬وﻟﻜﻦ ﻫﻨﺎك‬ ‫اﺣﺘﻤﺎﻻت ﺗﺸـﺮ إﱃ وﺟﻮد ﻣـﻮاد ﺗﻔﺮز ﻣﻦ‬ ‫ﻗﺒﻞ اﻤﺸـﻴﻤﺔ ﰲ اﻟﺤﻤـﻞ اﻟﻄﺒﻴﻌﻲ ﺗﻘﻠﻞ ﻣﻦ‬ ‫اﻤﻮاد اﻟﻘﺎﺑﻀﺔ ﻟﻸوﻋﻴـﺔ اﻟﺪﻣﻮﻳﺔ‪ ،‬وﰲ ﺣﺎﻟﺔ‬ ‫اﻹﺻﺎﺑﺔ ﺑﺘﺴـﻤﻢ اﻟﺤﻤﻞ ﺗﻨﻘـﺺ ﻫﺬه اﻤﻮاد‬

‫د‪ .‬ﺳﻤﺮ ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ‬ ‫وﺑﺎﻟﺘـﺎﱄ ﺗﺰﻳﺪ اﻤﻮاد اﻟﻘﺎﺑﻀـﺔ ﻟﻸوﻋﻴﺔ ﻣﻤﺎ‬ ‫ﻳـﺆدي ﻻرﺗﻔﺎع ﺿﻐـﻂ اﻷم ووﺻـﻮل اﻟﺪم‬ ‫ﺑﻨﺴﺒﺔ أﻗﻞ إﱃ اﻟﺠﻨﻦ ﻓﻴﻘﻞ ﻧﻤﻮه‪ .‬وﰲ ﻫﺬه‬ ‫اﻟﺤﺎﻟـﺔ ﻳﺘـﻢ ﺗﻘﻴﻴﻢ درﺟﺔ ارﺗﻔـﺎع اﻟﻀﻐﻂ‬ ‫وﺗﺄﺛﺮه ﻋﲆ وﻇﺎﺋﻒ اﻟﺠﺴـﻢ اﻟﺤﻴﻮﻳﺔ اﻟﺘﻲ‬ ‫ﺗﻈﻬـﺮ ﰲ اﻟﺘﺤﺎﻟﻴـﻞ اﻤﺨﱪﻳـﺔ وﺗﺄﺛﺮه ﻋﲆ‬ ‫ﻧﻤﻮ وﺻﺤﺔ اﻟﺠﻨﻦ وﺑﻌﺪﻫﺎ ﻳﺘﻢ أﺧﺬ اﻟﻘﺮار‬ ‫ﻟﻠﻮﻗﺖ اﻤﻨﺎﺳـﺐ ﻟﻠـﻮﻻدة ﺗﻔﺎدﻳﺎ ً ﻣﻦ ﺣﺪوث‬

‫ﻣﻀﺎﻋﻔﺎت ﻟﻸم واﻟﺠﻨﻦ‪.‬‬ ‫وأﺷـﺎر اﻟﺪﻛﺘـﻮر ﻋﺒﺪاﻟﻠـﻪ إﱃ أﻫﻤﻴﺔ‬ ‫ﻃﺐ اﻷﻣﻮﻣـﺔ واﻟﺠﻨﻦ‪ ،‬اﻟـﺬي ﻳﻌﺘﻨﻲ ﺑﺎﻷم‬ ‫وﺟﻨﻴﻨﻬـﺎ ﻣﻌـﺎً‪ ،‬ﺧﺎﺻـﺔ ﰲ ﺣـﺎﻻت اﻟﺤﻤﻞ‬ ‫اﻤﺤﻔـﻮف ﺑﺎﻤﺨﺎﻃـﺮ‪ ،‬وﻫﻨـﺎك ﺧﺪﻣـﺎت‬ ‫ﻋﺪﻳﺪة ﺗﻘﺪﻣﻬﺎ وﺣـﺪه رﻋﺎﻳﺔ اﻷم واﻟﺠﻨﻦ‪،‬‬ ‫ﻣﻨﻬـﺎ اﻻﺳﺘﺸـﺎرات وﻓﺤﻮﺻـﺎت ﻣـﺎ ﻗﺒﻞ‬ ‫اﻟﺤﻤـﻞ‪ ،‬وﻣﺘﺎﺑﻌﺔ ﺣﻤـﻞ اﻟﺘﻮاﺋـﻢ‪ ،‬واﻟﺤﻤﻞ‬ ‫ﻋﺎﱄ اﻟﺨﻄﻮرة‪ ،‬وﻋـﻼج اﻹﺟﻬﺎض اﻤﺘﻜﺮر‪،‬‬ ‫وﻓﺤـﺺ اﻟﺠﻨﻦ ﺑﺎﻤﻮﺟﺎت ﻓـﻮق اﻟﺼﻮﺗﻴﺔ‬ ‫ورﺑﺎﻋﻴﺔ اﻷﺑﻌـﺎد واﻟﻔﺤﺺ اﻟﺘﻔﺼﻴﲇ ﻟﻘﻠﺐ‬ ‫اﻟﺠﻨﻦ‪ ،‬ﺑﺎﻹﺿﺎﻓﺔ إﱃ اﻟﺘﺸـﺨﻴﺺ واﻟﻌﻼج‬ ‫اﻤﺒﻜﺮ ﻷﻣـﺮاض اﻟﺠﻨﻦ واﻷﻣﺮاض اﻟﻮراﺛﻴﺔ‬ ‫ﺑﺎﺳـﺘﺨﺪام ﻓﺤﺺ اﻟﺴـﺎﺋﻞ اﻻﻣﻨﻴﻮﳼ ﺑﻌﺪ‬ ‫اﻷﺳـﺒﻮع اﻟﺨﺎﻣـﺲ ﻋـﴩ أو اﻟﻔﺤﻮﺻﺎت‬ ‫ﻟﺨﻼﻳﺎ اﻤﺸﻴﻤﺔ ﺑﻌﺪ اﻷﺳﺒﻮع اﻟﺤﺎدي ﻋﴩ‪.‬‬ ‫وأﺷـﺎر إﱃ أن اﻟﺤﻤـﻞ اﻤﺤﻔـﻮف‬ ‫ﺑﺎﻤﺨﺎﻃـﺮ ﻳﺘﻄﻠﺐ ﻧﻈـﺎم ﻣﺘﺎﺑﻌـﺔ ﻣﺨﺘﻠﻔﺎ ً‬ ‫ﻋﻦ ﻣﺘﺎﺑﻌـﺔ اﻟﺤﻤﻞ اﻟﻌـﺎدي‪ ،‬ﺣﻴﺚ ﺗﺤﺘﺎج‬ ‫اﻟﺤﺎﻣـﻞ إﱃ إﺟـﺮاء ﻓﺤﻮﺻـﺎت ﺧﺎﺻﺔ‪ ،‬أو‬ ‫اﺳﺘﺸﺎرات ﻃﺒﻴﺔ ﰲ ﺗﺨﺼﺼﺎت ﻣﺨﺘﻠﻔﺔ‪.‬‬

‫ﺷﺒﺎب اﻟﻤﺪﻳﻨﺔ ﻳﺮﺗﺎدون ﻣﻘﺎﻫﻲ اﻟﺮﺑﻴﻊ‪ ..‬واﻟﻔﺘﻴﺎت ﻳﻠﻌﺒﻦ »ﺑﻠﻮت« ﻓﻲ اﻻﺳﺘﺮاﺣﺎت‬ ‫اﻤﺪﻳﻨﺔ اﻤﻨﻮرة ‪ -‬ﻣﺤﻤﺪ اﻤﺤﺴﻦ‬ ‫ﻳﻘـﴤ ﻛﺜـﺮٌ ﻣـﻦ ﺷـﺒﺎب اﻤﺪﻳﻨـﺔ‬ ‫اﻤﻨـﻮرة إﺟـﺎزة اﻟﺮﺑﻴـﻊ ﰲ اﻤﻘﺎﻫﻲ‬ ‫اﻤﻨﺘﴩة ﺑﺎﻤﻨﻄﻘـﺔ‪ ،‬ﺑﻐﺮض إﻣﻀﺎء‬ ‫أوﻗﺎت ﻓﺮاﻏﻬﻢ‪.‬‬ ‫»اﻟﴩق« ﻗﺎﻣﺖ ﺑﺠﻮﻟﺔ ﻣﻴﺪاﻧﻴﺔ‬ ‫ﻋﲆ ﻫﺬه اﻤﻘﺎﻫﻲ‪ ،‬ﺣﻴﺚ ﻗﺎل اﻟﺸﺎب‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﻘﺎدر ﻛﺮدي‪ ،‬إﻧﻪ وزﻣﻼءه ﻳﺘﻮﺟﻬﻮن‬ ‫إﱃ اﻤﻘﺎﻫـﻲ ﰲ اﻹﺟـﺎزات‪ ،‬وذﻟـﻚ ﻟﻌـﺪم‬ ‫وﺟﻮد أﻣﺎﻛﻦ ﺑﺪﻳﻠﺔ ﻟﻠﱰﻓﻴﻪ‪ ،‬ﻓﺎﻤﺪﻳﻨﺔ ﺗﻜﺎد‬ ‫ﺗﺨﻠﻮ ﻣﻦ اﻤﻬﺮﺟﺎﻧﺎت اﻟﺴـﻴﺎﺣﻴﺔ‪ ،‬ﻛﻤﺎ أن‬ ‫ﻃﻼب اﻤﺪارس ﻏﺮ ﻗﺎدرﻳﻦ ﻋﲆ اﻟﺴﻔﺮ إﱃ‬ ‫ﺧـﺎرج اﻤﻤﻠﻜﺔ ﻟﻠﱰﻓﻴـﻪ ﻟﻀﻌﻒ ﻣﻮاردﻫﻢ‬ ‫اﻤﺎﻟﻴـﺔ‪ ،‬ﻟﺬﻟـﻚ ﻳﻔﻀﻠﻮن زﻳـﺎرة اﻤﻘﺎﻫﻲ‪،‬‬ ‫وﺗﺒﺎدل اﻷﺣﺎدﻳﺚ اﻟﻮدﻳﺔ واﻟﺘﺴـﻠﻴﺔ ﺑﺮﻓﻘﺔ‬ ‫ﺑﻌﻀﻬﻢ‪.‬‬ ‫وﺷـﺎرﻛﻪ اﻟﺤﺪﻳـﺚ اﻟﺸـﺎب ﺣﺴـﺎم‬ ‫ﺳـﻠﻴﻤﺎن‪ ،‬وﻗﺎل‪» :‬ﻟﻢ ﻳﺠﺪ اﻟﺸﺒﺎب أﻓﻀﻞ‬ ‫ﻣـﻦ اﻤﻘﺎﻫﻲ ﻟﻠﺘﺠﻤـﻊ‪ ،‬وﻣﺘﺎﺑﻌﺔ ﻣﺒﺎرﻳﺎت‬ ‫ﻛـﺮة اﻟﻘـﺪم‪ ،‬ﰲ ﻇـﻞ ﻏﻴـﺎب اﻟﻔﻌﺎﻟﻴـﺎت‬ ‫اﻟﱰﻓﻴﻬﻴﺔ«‪ .‬ﻣﺆﻛﺪا ً أن اﻟﺠﻠﻮس ﰲ اﻤﻘﺎﻫﻲ‬

‫إﺣﺪى اﺳﱰاﺣﺎت اﻤﺪﻳﻨﺔ اﻟﺘﻲ ﺗﺮﺗﺎدﻫﺎ اﻟﻔﺘﻴﺎت‬ ‫واﻟﻜﺎﻓﻴﻬﺎت ﻳﺴﺘﻤﺮ ﻷوﻗﺎت ﻣﺘﺄﺧﺮة‪.‬‬ ‫وأﺷـﺎر إﱃ أن اﻗﺘﺼـﺎر ﻋﺪﻳـﺪ ﻣـﻦ‬ ‫اﻟﻔﻌﺎﻟﻴـﺎت ﻋـﲆ اﻟﻌﺎﺋـﻼت‪ ،‬ﻛﻤﻬﺮﺟﺎﻧﺎت‬ ‫اﻟﺰﻫـﻮر واﻷﺳـﻮاق‪ ،‬ﻳﺪﻓـﻊ اﻟﺸـﺒﺎب إﱃ‬ ‫اﻟﺒﺤـﺚ ﻋﻦ اﻟﺒﺪاﺋـﻞ اﻤﺘﺎﺣـﺔ‪ .‬وﰲ اﻟﻮﻗﺖ‬ ‫اﻟـﺬي ﻳﻘـﴤ ﻓﻴـﻪ اﻟﺸـﺒﺎب أوﻗﺎﺗﻬﻢ ﰲ‬

‫اﻤﻘﺎﻫـﻲ‪ ،‬ﺗﺘﺠـﻪ اﻟﻔﺘﻴـﺎت إﱃ اﺳـﺘﺌﺠﺎر‬ ‫اﻻﺳـﱰاﺣﺎت ﻟﻘﻀﺎء أوﻗﺎت ﻣﻤﺘﻌﺔ ﺑﺮﻓﻘﺔ‬ ‫ﺻﺪﻳﻘﺎﺗﻬﻦ‪ ،‬وﻛﺬﻟﻚ ﻳﺮﺗﺪن اﻤﻘﺎﻫﻲ‪.‬‬ ‫وذﻛـﺮت وﻓـﺎء اﻟﺴـﺒﻴﻌﻲ‪ ،‬أﻧﻬـﺎ‬ ‫وﺻﺪﻳﻘﺎﺗﻬـﺎ اﺳـﺘﺄﺟﺮن اﺳـﱰاﺣﺔ ﰲ‬ ‫اﻹﺟﺎزة‪ ،‬ﻟﻴﻘﻀﻦ ﻓﻴﻬـﺎ أوﻗﺎﺗﺎ ً ﻣﻤﺘﻌﺔ ﻣﻦ‬

‫)اﻟﴩق(‬

‫ﺧـﻼل إﻗﺎﻣـﺔ اﻟﺤﻔﻼت‪ ،‬وﺗﺒـﺎدل أﻃﺮاف‬ ‫اﻟﺤﺪﻳﺚ‪.‬‬ ‫ﻓﻴﻤـﺎ ﺑﻴّﻨﺖ ﻫﺒـﺔ ﻧﺒﻴـﻞ‪ ،‬أن اﻟﻔﺘﻴﺎت‬ ‫ﻳﻠﻌﺒـﻦ ﰲ اﻻﺳـﱰاﺣﺎت أﻟﻌـﺎب اﻟﺸـﺒﺎب‬ ‫اﻤﻌﺮوﻓـﺔ‪ ،‬ﻛﺎﻟﺒﻠـﻮت واﻟﺒﻼﺳﺘﻴﺸـﻦ‪،‬‬ ‫وﻳﺸﻌﺮن ﺑﻤﺘﻌﺔ ﰲ اﻟﻘﻴﺎم ﺑﺬﻟﻚ‪.‬‬


‫رئيس التحرير‬

‫المدير العام‬

‫رئيس مجلس اإدارة‬

‫سعيد علي غدران خالد عبداه بوعلي جاسر عبداه الجاسر‬ ‫تصدر عن مؤسسة‬ ‫الشرقية للطباعة والصحافة واإعام‬

‫إبراهيم أحمد اأفندي‬

‫سعيد معتوق العدواني‬

‫‪alafandy@alsharq.net.sa‬‬

‫‪saeedm@alsharq.net.sa‬‬

‫المساعد التنفيذي لرئيس التحرير‪:‬‬

‫خالد حسين صائم الدهر‬

‫‪ajafali@alsharq.net.sa‬‬

‫‪khalids@alsharq.net.sa‬‬

‫مساعد المدير العام‬

‫علي محمد الجفالي‬

‫مساعدا رئيس التحرير‬

‫‪jasser@alsharq.net.sa‬‬

‫‪khaled@alsharq.net.sa‬‬

‫نائبا رئيس التحرير‬

‫نائب المدير العام‬

‫محمد عبداه الغامدي (الرياض)‬

‫طال عاتق الجدعاني (جدة)‬

‫‪moghamedi@alsharq.net.sa‬‬

‫‪Talal@alsharq.net.sa‬‬

‫إياد عثمان الحسيني‬ ‫‪eyad@alsharq.net.sa‬‬

‫المملكة العربية السعودية –الدمام‬

‫الرقم المجاني‪8003046777 :‬‬

‫– شارع اأمير محمد بن فهد –‬

‫هاتف ‪03 – 8136777 :‬‬ ‫فاكس ‪03 – 8054922 :‬‬ ‫صندوق البريد ‪2662 :‬‬ ‫الرمز البريدي ‪31461 :‬‬

‫فقيه التجاري‬ ‫اأمام برج الراجحي �ضنر‬

‫الرياض‬ ‫�ضارع ال�ضباب‬ ‫خلف الغرفة التجارية‬ ‫هاتف ‪01 – 4023701 :‬‬ ‫فاك�س ‪01 – 4054698 :‬‬ ‫‪ryd@alsharq.net.sa‬‬

‫هاتف‪02-5613950:‬‬ ‫‪02-5561668‬‬ ‫‪makkah@alsharq.net.sa‬‬

‫مكة المكرمة‬ ‫حي العزيزية ‪ -‬ال�ضارع العام ‪ -‬مركز‬

‫إدارة اإعان‪:‬‬

‫هاتف‪04-8484609 :‬‬ ‫فاك�س‪04-8488587 :‬‬ ‫‪madina@alsharq.net.sa‬‬

‫المدينة المنورة‬ ‫طريق املك عبدالله (الدائري الثاي)‬ ‫اأمام وزارة امياه والكهرباء‬

‫جدة‬ ‫�ضارع �ضاري‬ ‫مركز بن �ضنيع‬

‫التحرير ‪editorial@alsharq.net.sa‬‬

‫‪jed@alsharq.net.sa‬‬

‫اأحساء‬ ‫�ضارع الريات – بالقرب من جمع‬ ‫العثيم التجاري ‪.‬‬ ‫هاتف‪03 – 5620714 :‬‬ ‫‪has@alsharq.net.sa‬‬

‫القصيم‬ ‫طريق عمر بن اخطاب‬

‫هاتف ‪02 – 6980434 :‬‬ ‫فاك�س ‪02 – 6982023 :‬‬

‫حي الأ�ضكان – بالقرب من‬ ‫ام�ضت�ضفى ال�ضعودي لطب الأ�ضنان‬ ‫هاتف ‪3831848 :‬‬ ‫فاك�س ‪3833263 :‬‬ ‫‪qassim@alsharq.net.sa‬‬

‫تبوك‬ ‫طريق املك فهد – �ضارع اخم�ضن‬ ‫�ضابق ًا – اأمام جامع امتعب‬

‫اإشتراكات‪-‬هاتف‪ 03-8136836 :‬فاكس‪ 03-8054977 :‬بريد إلكتروني‪subs@alsharq.net.sa :‬‬ ‫هاتف ‪4244101 :‬‬ ‫فاك�س ‪4245004 :‬‬ ‫‪tabuk@alsharq.net.sa‬‬

‫حائل‬ ‫طريق املك عبدالعزيز‬

‫هاتف ‪65435301 :‬‬ ‫‪65434792‬‬ ‫فاك�س ‪65435127 :‬‬

‫‪hail@alsharq.net.sa‬‬

‫جازان‬ ‫�ضارع الأمر �ضلطان – مقابل اإدارة‬ ‫امرور واخطوط ال�ضعودية‬ ‫هاتف ‪3224280 :‬‬ ‫‪jizan@alsharq.net.sa‬‬

‫أبها‬ ‫طريق احزام الدائري مقابل اجوازات‬

‫هاتف ‪2289368 - 2289367 :‬‬ ‫‪abha@alsharq.net.sa‬‬

‫نجران‬ ‫�ضارع املك عبدالعزيز‬ ‫جمع تلي مول‬

‫هاتف ‪07-5238139 :‬‬ ‫فاك�س ‪07-5235138 :‬‬ ‫‪najran@alsharq.net.sa‬الطائف‬

‫�ضارع �ضرا‪ -‬عمارة البنك الفرن�ضي‬ ‫هاتف ‪02-7373402 :‬‬ ‫فاك�س ‪02-7374023 :‬‬ ‫‪taif@alsharq.net.sa‬‬

‫الجبيل‬ ‫امنطقة التجارية محلة الفيحاء‬ ‫هاتف‪03–3485500 :‬‬ ‫‪03 - 3495510‬‬

‫فاك�س ‪03 - 3495564 :‬‬ ‫‪jubail@alsharq.net.sa‬‬

‫حفر الباطن‬ ‫�ضارع املك في�ضل‬ ‫خلف م�ضت�ضفى املك خالد‬

‫هاتف ‪03 - 7201798 :‬‬ ‫فاك�س ‪03 – 7201786 :‬‬ ‫‪hfralbaten@alsharq.net.sa‬‬

‫الدمام ‪� -‬س ب‪ 2662‬الرمز الريدي ‪ 31461‬الرقم المجاني‪ 8003046777 :‬البريد اإلكتروني ‪ ads@alsharq.net.sa‬هاتف الدمام‪ +966 3 8136886 :‬فاكس‪ +966 3 8054933 :‬هاتف الرياض‪ +966 1 4024618 :‬فاكس‪ +966 1 4024619 :‬هاتف جدة‪ +966 2 6982011 :‬فاكس‪+966 2 6982033 :‬‬

‫اأربعاء ‪ 15‬جمادى اأولى ‪1434‬هـ ‪ 27‬مارس ‪2013‬م العدد (‪ )479‬السنة الثانية‬

‫لغز «الممنوعات» في السيارات المنقولة‬

‫‪opinion@alsharq.net.sa‬‬

‫ومحام‪ :‬القضية مع َقدة‬ ‫قاض‬ ‫اأمن‪ :‬لدينا أسلوبنا ونعلم متى نف ِتش‪ٍ ..‬‬ ‫ٍ‬

‫‪15‬‬

‫قراء يسألون‪ :‬من المسؤول إذا ضبطت الجهات اأمنية ممنوعات داخل سياراتنا المنقولة؟‬ ‫َ‬ ‫الرياض ‪ -‬يوسف الكهفي‬ ‫تلق�ت «ال�رق» عديدا ً من التس�اؤات من ل�دن ق َرائها حول وض�ع الركات الناقلة للس�يارات داخل‬ ‫امملكة‪ ،‬وطالبوا بطرح تس�اؤاتهم عى امس�ؤولن والقانونين‪ ،‬وكيفية حمايتهم من امساءلة القانونية‬ ‫ي حال تم ضبط ممنوعات داخل س�ياراتهم أثناء عملية نقلها‪ .‬ووضع الق َراء عديدا ً من التس�اؤات عى‬ ‫طاول�ة «ال�رق» منها‪ :‬عى مَن تقع العقوبة ي حال تم ضبط أس�لحة أو مخدرات أو مس�كرات داخل‬ ‫السيارة امنقولة؟ ومن يضمن أن الركة أو سائقي الشاحنات ا يستغلون سياراتهم ويضعون فيها ما‬ ‫يعرضهم للعقوبة وامس�اءلة القانونية؟ وما هي طرق الرقابة والتفتيش التي تتخذها الجهات اأمنية؟‬ ‫ومارأي القضاة والقانونن حيال هذه القضية؟ وي حال وقعت الحادثة من ي َ‬ ‫ُحاس�ب؟‪ ..‬السائق‪ ،‬أم الركة‪،‬‬ ‫أ َم صاحب الس�يارة؟ ماذا ا يتم إلزام الركة بتفتيش السيارة حن استامها وإحصاء ما بداخلها‪ ،‬وي حال‬ ‫وج�دت أنها س�ليمة وخالية من وجود أي ممنوع�ات ي داخلها أو داخل أجزائها أن تمنح صاحب الس�يارة‬ ‫ش�هاد ًة تُخي مس�ئوليته أمام الجهات امختصة؟ علما ً أن الركات الناقلة تضع ي عقودها الرط التاي «إذا‬ ‫اكتش�فت أي جهة رس�مية وجود س�اح أيا ً كان نوعه أو ذخ�رة أو مخدرات أو خم�ور أو مروقات أو أي‬ ‫ممنوعات س�وا ًء أكانت داخل الس�يارة أو داخل أجزائها أو داخل اأمتعة التي بداخلها فإ َن صاحب الس�يارة‬ ‫أو سائق الشاحنة هما امسؤوان عن ذلك أمام الجهات الرسمية وذلك دون أدنى مسؤولية عى الركة»‪.‬‬ ‫إهمال الركات‬ ‫«ال�رق» حمل�ت هذه التس�اؤات‬ ‫وذهب�ت إى مق�ر إح�دى الركات‬ ‫الناقل�ة‪ ،‬ورافق�ت أحد اأش�خاص‬ ‫الذي كان يرغب ي ش�حن ���يارته‬ ‫م�ن الري�اض إى محافظ�ة ج�دة‪،‬‬ ‫وعند وصولنا للرك�ة دخل الرجل‬ ‫ع�ى اموظ�ف‪ ،‬وطلب من�ه اموظف‬ ‫استمارة السيارة والرخصة‪ ،‬واتفق‬ ‫مع�ه عى «قيمة الش�حن»‪ ،‬وبعد أن‬ ‫تم تس�ديد امبلغ خرج الرجل وعاد‬ ‫إى س�يارته‪ ،‬ث�م ج�اءه عام�ل من‬ ‫الجنسية الهندية وبيده أوراق وراح‬ ‫يدون عليها‪ :‬إن كانت الس�يارة فيها‬ ‫صدم�ات أو خ�دوش‪ ،‬وإن كان�ت‬ ‫الس�يارة فيه�ا «اس�تبنة» ومفتاح‬ ‫«جن�ط» وهك�ذا‪ ،‬وم�ن ث� َم َ‬ ‫وق� َع‬ ‫صاحب الس�يارة عى الورقة‪ ،‬وسلم‬ ‫العامل مفتاح الس�يارة وع�اد إلينا‬

‫وقال «مشينا»!‪.‬‬ ‫قلن�ا ل�ه «س�يارتك ممل�وءة‬ ‫بالعف�ش‪ ،‬م�اذا ل�م يت�م تفتي�ش‬ ‫الس�يارة؟! أو عى اأق�ل إحصاء ما‬ ‫بها م�ن أغراض؟! م�ن يضمن لهم‬ ‫أنهم لن يضعوا بسيارتك أسلحة أو‬ ‫مخدرات؟! ومن يضمن أ َن الس�ائق‬ ‫ا يستغلها ويضع فيها ما يريد‪ ،‬وقد‬ ‫ي�رك؟! عدنا مرة أخرى للموظف‬ ‫وطرحنا عليه أسئلتنا فقال «الركة‬ ‫غ�ر مس�ؤولة عما داخل الس�يارة‪،‬‬ ‫إن كان لدي�ك أش�ياء ثمين�ة داخل‬ ‫الس�يارة فخذها معك‪ ،‬أما بالنس�بة‬ ‫لس�ائقنا فهو ثقة‪ ،‬وما راح يضع ي‬ ‫سيارتك شيئاً»‪.‬‬ ‫مسألة أمنيَة‬ ‫وقلن�ا للموظ�ف «ولك�ن‬ ‫امسألة أمنيَة‪ ،‬فتش�وا السيارة‪ ،‬أو‬

‫( تصوير‪ :‬رشيد الشارخ)‬

‫بعض السيارات امنقولة ‪ ..‬وي اإطار عامل يتفحص سيارة قبل نقلها‬

‫المطرودي‪ :‬ابد من إعادة النظر والتن ُبه لمخاطرها‪ ..‬وعلى الشركات عدم فتح مجال استغالها‬ ‫الفهيد‪ :‬اأفضل أن يتم تفتيش السيارات قبل شحنها وتتعهَ د الشركة والسائق بسامة محتواها‬

‫اعمل�وا إحص�اء لأغ�راض داخل‬ ‫س�يارته‪ ،‬فبه�ذه الطريق�ة أنت�م‬ ‫تفتحون امج�ال لضعفاء النفوس‬ ‫أن يس�تغلوا هذا اإهمال ويقوموا‬ ‫بتهريب امخدرات واأس�لحة‪ ،‬وما‬ ‫يدريك�م َ‬ ‫أن العفش اموجود داخل‬ ‫الس�يارة فق�ط ماب�س وأمتع�ة‬ ‫؟ فق�ال «إن ش�اء الل�ه م�ا فيها‬ ‫إا الخ�ر»‪ ،‬خرجن�ا م�ن الركة‬ ‫وتوجهنا إى أق�رب نقطة تفتيش‬ ‫لنرى إن كان يتم تفتيش السيارات‬ ‫امنقول�ة أم ا‪ ،‬وانتظرن�ا حت�ى‬ ‫تبعتن�ا ش�احنة تحمل ع�ددا ً من‬ ‫الس�يارات‪ ..‬تبعناها حتى وصلت‬ ‫الش�احنة لنقطة التفتيش‪ ،‬ومرت‬ ‫دون أن يوقفها أحد‪ ،‬ومررنا نحن‬ ‫أيض�ا ً وحاولن�ا أن نلف�ت اانتباه‬ ‫لكن لم يعرضنا أح�د‪ ،‬لنعود من‬ ‫الجهة امقابلة‪.‬‬

‫رقابة وتفتيش‬ ‫وحملن�ا ه�ذه التس�اؤات‬ ‫وذهبن�ا به�ا إى مس�اعد مدي�ر‬ ‫اأم�ن العام لش�ؤون اأمن اللواء‬ ‫جمع�ان الغام�دي‪ ،‬ال�ذي ق�ال‬ ‫«هذه السيارات خاضعة للرقابة‪،‬‬ ‫وهن�اك نق�اط ضب�ط أمني عى‬ ‫جميع طرق امملك�ة‪ ،‬ومن حقها‬ ‫توقف وتفتش أي س�يارة تشتبه‬ ‫فيها» فقلنا ل�ه «لكننا احظنا َ‬ ‫أن‬ ‫هناك سيارات تمر دون تفتيش»‪،‬‬ ‫فقال «لدينا أس�لوبنا ونعلم متى‬ ‫نفتش ومتى ا نفتش»‪.‬‬ ‫قضية شائكة‬ ‫واتجهن�ا إى الق�اي ي‬ ‫محكم�ة ااس�تئناف‪ ،‬الش�يخ‬ ‫عبدالله امطرودي‪ ،‬وطرحنا عليه‬ ‫اأم�ر فقال «هذه قضية ش�ائكة‬

‫ومعقدة‪ ،‬فالقاي ي هذه الحالة‬ ‫ا يمك�ن أن يحك�م ع�ى س�ائق‬ ‫الش�احنة وصاحب السيارة معاً‪،‬‬ ‫وا يس�تطيع أن يدي�ن الرك�ة‬ ‫الناقلة التي أخلت مسؤوليتها من‬ ‫خال ااتفاقي�ة أو الروط التي‬ ‫وق�ع عليه�ا الطرف�ان‪ ،‬ويكون‬ ‫الحك�م بااعتماد عى الس�وابق‬ ‫واأدل�ة والقرائ�ن ومابس�ات‬ ‫الواقع�ة‪ ،‬وم�ا يتبن م�ن خال‬ ‫التحري�ات واأس�اليب اأمني�ة‪،‬‬ ‫ويف�رض أن تح�رص الرك�ة‬ ‫حتى ا تفتح مجاا ً استغالها ي‬ ‫أغراض قد تم�س أمن ومصلحة‬ ‫الوط�ن وكذل�ك م�ن صاح�ب‬ ‫الس�يارة حت�ى ا يك�ون عرضة‬ ‫للشبهة وامساءلة وربما العقوبة‬ ‫ع�ى يء ل�م يرتكب�ه ويجب أن‬ ‫يطال�ب بتفتي�ش س�يارته أو‬

‫إعطائ�ه م�ا يثب�ت م�ن الركة‬ ‫أن س�يارته ا تحت�وي ع�ى أي‬ ‫ممنوع�ات‪ ،‬وحتى الس�ائق يجب‬ ‫أن يكون له دور حتى ا يقع ربما‬ ‫ضحية استغاله ي تمرير أشياء‬ ‫ممنوعة من خال السيارات التي‬ ‫يقلها عى ظهر مركبته‪ ،‬والعملية‬ ‫تحت�اج إى إع�ادة النظ�ر وتنبه‬ ‫مخاطرها‪.‬‬ ‫قرائن وأدلة‬ ‫من جانبه‪ ،‬قال امحامي فهد‬ ‫الفهي�د «ركات النقليات تضع‬ ‫رط�ا ً ي عقوده�ا تب�ن أنهم ا‬ ‫يتحمل�ون مس�ؤولية أي أش�ياء‬ ‫ثمينة أو ممنوعة داخل الس�يارة‬ ‫وأن�ه يتحمله�ا صاحبه�ا‪ ،‬وق�د‬ ‫س�بق وأن صغت أكث�ر من عقد‬ ‫لركات تشرط مثل هذه اأمور‪،‬‬

‫إحدى الشاحنات الناقلة تمر عر نقطة التفتيش‬

‫‪makalat@alsharq.net.sa‬‬

‫اأكثر مشاركة في‬

‫«نزاهة»‪ :‬العلم والفساد!‪ ،‬للكاتب‪ :‬صالح زياد‬

‫اأكثر مشاركة في‬

‫عاصمة الثقافة وجامعة امثقفن‪ ،‬للكاتب‪ :‬عي الرباعي‬

‫تعليق‬

‫أبرز تعليق كان عى مقال الكاتب‪ :‬دحام العنزي‪ ،‬ومقاله‪ :‬الحوار مع الش�باب بن‬ ‫الواقع وامأمول‬ ‫امعلق‪ :‬سعد العنزي‬ ‫نعم! أكثر ما يحدث أ َن النقاشات التي تخص الشباب ا يحرها أحد منهم‪ .‬كذلك‬ ‫ُ‬ ‫يخ�ص منعَ هم من‬ ‫تخ�رج توصي�ات واقراح�ات ا تتعدَى حدو َد ال�ورق‪ ،‬إا فيما‬ ‫َ‬ ‫دخول اأسواق الذي ُفعِ ل قبل صدور قرار امنع‪ .‬وكل ما يتعدى ذلك فهو مُخ َ‬ ‫صص‬ ‫للعائات ابتدا ًء من اأسواق والساحات العامة وأماكن الرفيه العامة والخاصة‪.‬‬

‫‪mawdee3@alsharq.net.sa‬‬

‫المقاات‬

‫اأكثر تعليق ًا‪ /‬سوق دمشق‪ ،‬للكاتب‪ :‬إسحق أحمد فضل الله‬

‫المواضيع‬

‫اأكثر قراءة‪« /‬شيعة» العودة والقرني والجوي‪ ،‬للكاتب‪ :‬صالح الحمَادي‬

‫ولك�ن امتعارف علي�ه أن ي هذه‬ ‫الباد‪ ،‬ولله الحمد‪ ،‬لم يسبق وأن‬ ‫حدث�ت مثل ه�ذه اأمور‪ ،‬خاصة‬ ‫ي النقلي�ات الداخلي�ة‪ ،‬وأغلبي�ة‬ ‫الن�اس ا ينقلون س�ياراتهم إا‬ ‫وقت اإجازات ووقت الس�ياحة‪،‬‬ ‫وحت�ى ل�و ت�م ضب�ط س�يارة‬ ‫بداخله�ا ممنوعات من ش�خص‬ ‫ما فق�د يخ�رج منه�ا أول مرة‪،‬‬ ‫ولكن ي ام�رة الثانية يتم ضبطه‬ ‫َ‬ ‫أن هن�اك س�ابقة؛ فرجال اأمن‬ ‫ربم�ا يتعاملون ع�ى مبدأ ظاهر‬ ‫الس�امة وإن لم تكن هناك ريبة‬ ‫أو اش�تباه تس�هل اأم�ور‪ ،‬وي‬ ‫حال تم ضبط حالة يرجعون إى‬ ‫البيِنَ�ة ومن يثبت س�امة موقفه‬ ‫يخ�رج‪ ،‬وإا لي�س هن�اك ح�ل‬ ‫س�وى البصمات‪ ،‬أو إذا اجتمعت‬ ‫قرائن من خال بصمات وسلوك‬

‫(تصوير‪ :‬رشيد الشارخ)‬

‫اأكثر قراءة‪ /‬امطر يفضح نحر طفل ي خميس مشيط‬ ‫اأكثر تعليق ًا‪ /‬امدلج ينسحب من السباق‪ ..‬والركال يعده بمنصب النائب‬

‫اأكثر مشاركة في‬

‫«فيفا»‪ :‬توقف الدوري السعودي مزعج‬

‫اأكثر مشاركة في‬

‫ناطق إعامي من الجيش الحر ل� «الرق»‪ :‬محاولة اغتيال اأسعد عطلت جهود توحيد الفصائل العسكرية‪.‬‬

‫تعليق‬

‫أبرز تعليق كان عى مادة‪ :‬حكايات البحر تستهوي زوار «الساحل الرقي»‪ ..‬و«الطواشون»‬ ‫يكشفون أرار اللؤلؤ‪ ..‬امعلق‪Ali Obaid :‬‬ ‫التعلي�ق‪ :‬نأمل م�ن أمانة الدمام‪ ،‬كما تهت�م بامهرجانات‪ ،‬ااهتم�ا َم باأحياء خاصة الحي‬ ‫القري�ب م�ن امهرجان أو امط�ل عليه وهو ح�ي الش�اطىء بالدمام امح�اذي للكورنيش‬ ‫والواجه�ة البحرية‪ ،‬من ناحية توف�ر الخدمات البلدية التي يحتاجها مثل تريف اأمطار‬ ‫وس�فلتة الش�وارع وتريفها وإكمال إنارتها لتظهر بامظهر الائق حيث أ َن الحي واجهة‬ ‫امدينة وعنوانها عى الواجهة البحرية وسيقع عى أطرافه مركز املك عبدالله الحضاري‪.‬‬

‫صاحب الس�يارة‪ ،‬وأيضا ً السائق‬ ‫وس�وابق‪ ،‬كل ه�ذه يلج�أ له�ا‬ ‫القضاء ويحك�م من خال اأدلة‬ ‫الت�ي تتوف�ر؛ أنَ�ه بالنهاية من‬ ‫الصعب معاقبة ااثنن «صاحب‬ ‫السيارة وسائق الناقلة» «وَا تَ ِز ُر‬ ‫و ُِاز َر ٌة ِو ْز َر أ ُ ْخ َرى» ا بد أن يُحدد‬ ‫واح ٌد منهما‪ ،‬امس�ألة إن لم تكن‬ ‫فيه�ا قرائ�ن وأدلة فه�ي معقدة‬ ‫جداً‪.‬‬ ‫واأفض�ل أن يت�م تفتي�ش‬ ‫الس�يارات قبل ش�حنها‪ ،‬وتتعهد‬ ‫الرك�ة والس�ائق بس�امة‬ ‫محتواه�ا مت�ى م�ا اس�تلمتها‬ ‫س�ليمة‪ ،‬لذلك تجد أن الس�يارات‬ ‫امنقولة بالش�حن دوليا ً تكتشف‬ ‫بها بعض الحاات ربما لتعرضها‬ ‫لتفتي�ش دقي�ق عند الح�دود أو‬ ‫الجمارك»‪.‬‬


‫‪16‬‬

‫وﺑﺎء ﻧﺸﺮ اﺑﺤﺎث اﻟﻤﻌﻄﻮﺑﺔ‬ ‫رأي‬

‫ﺣﻤﺰة اﻟﻤﺰﻳﻨﻲ‬

‫ﻧﺎﺻﺮ ﺧﻠﻴﻒ‬

‫‪hamza@alsharq.net.sa‬‬

‫ا رﺑﻌﺎء ‪15‬ﺟﻤﺎدى ا وﻟﻰ ‪1434‬ﻫـ ‪ 27‬ﻣﺎرس ‪2013‬م اﻟﻌﺪد )‪ (479‬اﻟﺴﻨﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬

‫ُ‬ ‫أﴍت ﰲ ﻣﻘﺎﻻت ﺳـﺎﺑﻘﺔ إﱃ اﻤﺨﺎﻟﻔـﺎت اﻤﻨﻬﺠﻴﺔ اﻟﻜﺜﺮة‬ ‫اﻟﺘﻲ ﻳﺮﺗﻜﺒُﻬﺎ ﺑﻌﺾ اﻟﺒﺎﺣﺜﻦ اﻟﻌﺮب‪ .‬وأﴍت إﱃ أﻧﻬﻢ ﻟﻴﺴـﻮا‬ ‫اﻟﻮﺣﻴﺪﻳـﻦ اﻟﺬﻳﻦ ﻳﺠـﺮؤون ﻋﲆ ارﺗﻜﺎب ﻣﺜـﻞ ﺗﻠﻚ اﻤﺨﺎﻟﻔﺎت‬ ‫اﻤﺘﻨﻮﻋـﺔ ﻷﺧﻼﻗﻴﺎت اﻟﺒﺤﺚ اﻟﻌﻠﻤـﻲ وﻣﻨﻬﺠﻴﺎﺗﻪ‪ .‬ذﻟﻚ ﱠ‬ ‫أن ﺗﻠﻚ‬ ‫اﻤﺨﺎﻟﻔﺎت ﻣﺘﻌﺪدة اﻷﻧﻮاع ﺗُﺮﺗﻜﺐ ﰲ اﻟﻐﺮب ﻧﻔﺴـﻪ‪ ،‬وﻳﺮﺗﻜﺒﻬﺎ‬ ‫ﺑﻌﺾ اﻤﻨﺘﺴﺒﻦ إﱃ أرﻗﻰ اﻟﺠﺎﻣﻌﺎت وﻣﺮاﻛﺰ اﻷﺑﺤﺎث ﻓﻴﻪ‪.‬‬ ‫ﱠ‬ ‫ﻟﻜـﻦ ﻫﻨﺎك ﺟﻬـﻮدا ً ﻛـﱪى ﰲ اﻟﻐـﺮب ﻳﺒﺬﻟﻬـﺎ ﻛﺜﺮ ﻣﻦ‬ ‫اﻟﺒﺎﺣﺜـﻦ‪ ،‬وﺑﻌﺾ اﻟﺠﺎﻣﻌﺎت‪ ،‬وﻣﺆﺳﺴـﺎت ﺗﻤﻮﻳـﻞ اﻷﺑﺤﺎث‬ ‫اﻟﺤﻜﻮﻣﻴـﺔ واﻟﺨﺎﺻـﺔ ﻟﻔﻀـﺢ اﻟﺘﴫﻓـﺎت اﻟﺘـﻲ ﺗﺨﺮج ﻋﻦ‬ ‫اﻤﻨﻬﺠﻴـﺔ اﻟﻌﻠﻤﻴـﺔ ﺑﺄي ﺷـﻜﻞ‪ .‬وﻳﻨﺘﺞ ﻋﻦ ﻣﺜﻞ ﻫـﺬه اﻤﺮاﻗﺒﺔ‬ ‫اﻟﺪﻗﻴﻘـﺔ ﻛﺸـﻒ ﺗﻠـﻚ اﻤﺨﺎﻟﻔﺎت ﴎﻳﻌـﺎً‪ ،‬وﺳـﺤﺐ اﻷﺑﺤﺎث‬ ‫»اﻤﻌﻄﻮﺑﺔ« ﻣﻦ اﻟﺘﺪاول ﺣﺘـﻰ ﺑﻌﺪ ﻧﴩﻫﺎ ﰲ أرﻗﻰ اﻟﺪورﻳﺎت‬ ‫اﻟﻌﻠﻤﻴﺔ‪ ،‬واﻹﺷـﺎرة إﱃ ﺧﻄﺄ ﻧﺘﺎﺋﺠﻬـﺎ‪ ،‬وﺗﻌ ﱡﺮض ﻣﺮﺗﻜﺒﻴﻬﺎ إﱃ‬ ‫أﻗـﴗ أﻧﻮاع اﻟﻠﻮم‪ ،‬ورﺑﻤﺎ ﻳﺼﻞ اﻷﻣﺮ إﱃ إﻧﻬﺎء ﺣﻴﺎﺗﻬﻢ اﻟﻌﻠﻤﻴﺔ‬ ‫ﺣﺘﻰ إن ﻛﺎﻧﻮا ﺑﺎرزﻳﻦ ﰲ ﻣﺠﺎﻻﺗﻬﻢ اﻤﺘﺨﺼﺼﻦ ﻓﻴﻬﺎ‪.‬‬ ‫وﻳﺘﻀﻤـﻦ اﻤﻘﺎل اﻟـﺬي ﻧﴩﺗْـﻪ ﺻﺤﻴﻔﺔ اﻟـ»واﺷـﻨﻄﻦ‬ ‫وأﴍت إﻟﻴﻪ ﰲ ﻣﻘﺎﱄ اﻷﺳﺒﻮع اﻤﺎﴈ‪ ،‬ﻋﺮﺿﺎ ً ﻣﻮﺟﺰا ً‬ ‫ُ‬ ‫ﺑﻮﺳﺖ«‪،‬‬ ‫َ‬ ‫ُ‬ ‫ﻷﻧـﻮاع ﺗﻠﻚ اﻤﺨﺎﻟﻔـﺎت واﻟﺠﻬﻮد اﻟﺘﻲ ﺗﺒـﺬل ﻟﺘﺨﻠﻴﺺ اﻟﺒﺤﺚ‬ ‫اﻟﻌﻠﻤﻲ ﻣﻨﻬﺎ‪.‬‬ ‫ﻓﻤﻤـﺎ ﻳﻘﻮﻟـﻪ اﻟﺘﻘﺮﻳـﺮ‪ ،‬إﻧﱠﻪ رﺑﻤﺎ ﻳﺴـﺘﺤﻴﻞ ﻋـﲆ أي ﻓﺮد‬ ‫ﻣﻦ ﺧـﺎرج اﻟﺠﻬﺎت ذات اﻟﻌﻼﻗﺔ ﺑﺎﻟﺒﺤـﺚ اﻟﺬي ﻧﴩﺗْﻪ ﻣﺠﻠﺔ‬ ‫»ﻧﻴﺘﴩ« )اﻟـﺬي أوردت ﻗﺼﺘﻪ ﰲ اﻤﻘﺎل اﻟﺴـﺎﺑﻖ( أن ﻳﻌﺮف‬ ‫ﻣﺪى اﻤﺸﻜﻠﺔ اﻟﺘﻲ ﻧﺸـﺄت ﻋﻦ ذﻟﻚ اﻟﺒﺤﺚ‪ .‬ﱠ‬ ‫ﻟﻜﻦ ﻫﺬه اﻟﺤﺎدﺛﺔ‬ ‫ﺟﺎءت ﰲ أﺛﻨﺎء اﻻﻫﺘﻤﺎم اﻹﻋﻼﻣﻲ ﺑﺎﻟﻜﺸﻒ ﻋﻦ ﻇﺎﻫﺮة ﻳﺴﻤﻴﻬﺎ‬ ‫ﺑﻌﺾ اﻤﻬﺘﻤﻦ ﺑﻬﺬه اﻤﺸـﻜﻠﺔ ﺑــ»وﺑﺎء ﺳﺤﺐ اﻷﺑﺤﺎث«‪ ،‬أي‬ ‫ﺳﺤﺐ اﻷﺑﺤﺎث ﺑﻌﺪ ﻧﴩﻫﺎ ﺑﺴـﺒﺐ اﻛﺘﺸﺎف ﻣﺨﺎﻟﻔﺎت ﻋﻠﻤﻴﺔ‬ ‫ﻓ���ﻬﺎ‪.‬‬ ‫ٌ‬ ‫ﺑﺤـﺚ ﻧﴩﺗْﻪ دورﻳـﺔ ‪The‬‬ ‫وﻣـﻦ ذﻟـﻚ ﻣﺎ ﻛﺸـﻒ ﻋﻨﻪ‬ ‫‪Proceedings of the National Academy of‬‬ ‫‪» Sciences‬ﻣﻨﺸـﻮرات اﻷﻛﺎدﻳﻤﻴﺔ اﻟﻮﻃﻨﻴﺔ ﻟﻠﻌﻠﻮم« ﻳﺒﻦ ﱠ‬ ‫أن‬ ‫ﻧﺴﺒﺔ اﻷﺑﺤﺎث اﻟﻌﻠﻤﻴﺔ اﻟﺘﻲ ُﺳﺤﺒﺖ‪ ،‬ﺑﻌﺪ ﻧﴩﻫﺎ‪ ،‬ﺑﺴﺒﺐ اﻟﻐﺶ‪،‬‬ ‫ُ‬ ‫اﻟﺒﺤﺚ‬ ‫زادت ﻋـﴩة أﺿﻌـﺎف ﻣﻨﺬ ﺳـﻨﺔ ‪1975‬م‪ .‬وﻓﺤـﺺ‬ ‫ُ‬ ‫ﻧﻔﺴﻪ أﻛﺜﺮ ﻣﻦ ‪ 2000‬ﺑﺤﺚ ﰲ اﻟﻌﻠﻮم اﻟﻄﺒﻴﺔ اﻷﺣﻴﺎﺋﻴﺔ ﻓﻮﺟﺪ‬ ‫ﱠ‬ ‫أن ﻣﺎ ﻧﺴﺒﺘﻪ ‪ %67‬ﻣﻦ اﻷﺑﺤﺎث اﻟﺘﻲ ُﺳﺤﺒﺖ ﺑﻌﺪ ﻧﴩﻫﺎ ﻛﺎن‬ ‫َ‬ ‫ﺳﺒﺐُ اﺳﱰﺟﺎﻋﻬﺎ ﺑﻌﺾ اﻤﺨﺎﻟﻔﺎت اﻟﺴﻠﻮﻛﻴﺔ اﻟﺴﻴﺌﺔ‪ ،‬وﺗﺘﻤﺜﻞ‬ ‫أﺳﺎﺳﺎً‪ ،‬ﰲ اﻟﻐﺶ أو ﻣﺎ ﻳﻘﺮب ﻣﻦ اﻟﻐﺶ‪.‬‬

‫وﻳﻘـﻮل ﻓﺮﻳﻚ ﻓﺎﻧﺞ‪ ،‬وﻫﻮ أﺣﺪ اﻟﺬﻳﻦ ﻛﺘﺒﻮا ذﻟﻚ اﻟﺘﻘﺮﻳﺮ‪،‬‬ ‫وﻳﻌﻤﻞ أﺳـﺘﺎذا ً ﰲ ﺟﺎﻣﻌﺔ واﺷﻨﻄﻦ‪» :‬ﻫﻨﺎك ﻛﺜﺮ ﻣﻦ اﻟﺒﺎﺣﺜﻦ‬ ‫اﻟﺬﻳـﻦ ﻳﺮﻳﺪون أن ﻳﻨﺠـﺰوا أﺑﺤﺎﺛﻬﻢ ﺑﺸـﻜﻞ ﺻﺤﻴﺢ‪ ،‬ﻟﻜﻨﻬﻢ‬ ‫ﻳﺸـﻌﺮون ﺑﺄﻧﻬﻢ ﺗﺤﺖ ﺿﻐﻮط ﺗﺠﻌﻠﻬﻢ ﻳﺨﺸﻮن ﻣﻦ اﻟﺘﻬﺪﻳﺪ‬ ‫ﺑﺎﻟﻄـﺮد ﻣﻦ وﻇﺎﺋﻔﻬﻢ أو أن ﻳﺘﻌـﺮض اﻟﺘﻤﻮﻳﻞ اﻟﺬي ﻳﺘﻠﻘﻮﻧﻪ‬ ‫ﻟﻺﻧﻬـﺎء‪ ،‬وﻳﺤﺪث ذﻟﻚ ﰲ أﺛﻨﺎء ﻣﺎ ﻳﻜﻮﻧﻮن ﰲ ﱢ‬ ‫أﻣﺲ اﻟﺤﺎﺟﺔ إﱃ‬ ‫ﻧـﴩ أﺑﺤﺎﺛﻬﻢ‪ .‬وﰲ أﺛﻨﺎء ﻣﺎ ﻫـﻢ ﻛﺬﻟﻚ رﺑﻤﺎ ﺗﺨﻄﺮ ﻋﲆ أذﻫﺎن‬ ‫ُ‬ ‫اﻤﻐﺮﻳـﺔ اﻟﺘﺎﻟﻴﺔ‪» :‬ﻟﻴﺖ ﺗﻠـﻚ اﻟﻨﻘﺎط ﰲ اﻤﺎدة‬ ‫ﺑﻌﻀﻬـﻢ اﻟﻔﻜﺮ ُة‬ ‫اﻟﺘﻲ أﺑﺤﺜُﻬﺎ ﺗ ﱠ‬ ‫ﻄﺮد‪!«. . .‬‬ ‫وﻳﻘﻮل‪ ،‬ﱠ‬ ‫إن ﺳﺒﺐ ﺳـﺤﺐ اﻷﺑﺤﺎث ﺑﻌﺪ ﻧﴩﻫﺎ رﺑﻤﺎ ﻳﻌﻮد‬ ‫ﱠ‬ ‫ﺑﺒﺴﺎﻃﺔ إﱃ ﱠ‬ ‫أن ﻣﻦ اﻟﺴﻬﻞ اﻟﻐﺶ ﰲ ﻫﺬا اﻟﻌﴫ اﻟﺬي ﻳﺘﻮﻓﺮ ﻓﻴﻪ‬ ‫اﻟﺘﺼﻮﻳﺮ اﻟﺮﻗﻤﻲ اﻟﺬي ﻳﻤﻜﻦ اﻟﺘﻠﻌﱡ ﺐ ﺑﻪ ﺑﺒﺴـﺎﻃﺔ‪ .‬ﻟﻜﻨﻪ ﻳﻘﻮل‬ ‫ﱠ‬ ‫إن اﻟﺰﻳﺎدة ﰲ ﺣﺎﻻت اﻟﻐـﺶ ﺗﻌﻮد ﺟﺰﺋﻴﺎ ً ﰲ اﻷﻗﻞ إﱃ اﻟﺘﻨﺎﻓﺲ‬ ‫اﻤﻄـﺮد ﻋﲆ اﻟﻨﴩ‪ ،‬وﻋـﲆ اﻟﺤﺼﻮل ﻋﲆ ﺗﻤﻮﻳـﻞ ﻟﻸﺑﺤﺎث ﻣﻦ‬ ‫»اﻤﺆﺳﺴﺎت اﻟﻮﻃﻨﻴﺔ ﻟﻠﺼﺤﺔ«‪.‬‬ ‫وﻳﻼﺣـﻆ ﻓﺎﻧـﺞ ﱠ‬ ‫أن اﺛﻨﻦ ﻣﻦ ﻛﻞ ﺛﻼﺛﺔ ﻃﻠﺒـﺎت ﻟﻠﺘﻤﻮﻳﻞ‬ ‫ﻣـﻦ »اﻤﺆﺳﺴـﺎت اﻟﻮﻃﻨﻴـﺔ ﻟﻠﺼﺤـﺔ« ﻛﺎﻧﺖ ﺗﻤـﻮﱠل ﰲ ﻓﱰة‬ ‫اﻟﺴـﺘﻴﻨﻴﺎت ﻣﻦ اﻟﻘﺮن اﻤـﺎﴈ‪ ،‬أﻣﺎ اﻵن ﻓﻘﺪ ﺗﺪﻧﻰ ﻣﺴـﺘﻮى‬ ‫اﻟﻔـﻮز ﺑﺎﻟﺤﺼﻮل ﻋﲆ ﺗﻤﻮﻳﻞ ﻟﻠﺒﺤﺚ ﻣﻦ ﺗﻠﻚ اﻤﺆﺳﺴـﺎت إﱃ‬ ‫واﺣﺪ ﻣﻦ ﺧﻤﺴـﺔ‪ .‬ﻳﻀـﺎف إﱃ ذﻟﻚ أﻧﻪ ﺻـﺎر ﻟﻸﺑﺤﺎث اﻟﺘﻲ‬ ‫ﺗُﻨﴩ ﰲ اﻟﺪورﻳﺎت اﻟﻌﻠﻤﻴﺔ اﻤﺸﻬﻮرة‪ ،‬ﻣﺜﻞ ﻣﺠﻠﺔ »ﻧﻴﺘﴩ«‪ ،‬ﻣﺎ‬ ‫ﻳﺸﺒﻪ وﻗﻊ ﱢ‬ ‫اﻟﺴﺤﺮ ﻋﻨﺪ ﺑﻌﺾ اﻟﺒﺎﺣﺜﻦ )أﻻ ﻳُﺬ ﱢﻛﺮ ﻫﺬا ﺑﺎﻓﺘﺘﺎن‬ ‫ﺑﻌﺾ ﺟﺎﻣﻌﺎﺗﻨﺎ ﺑﺪﻓﻊ أﺳﺎﺗﺬﺗﻬﺎ ﻟﻠﻨﴩ ﰲ ﻫﺬه اﻟﺪورﻳﺎت‪ ،‬وﻟﻮ‬ ‫ﺑﻄﺮق ﻣﻠﺘﻮﻳﺔ؟!(‪.‬‬ ‫وﻳﻘﻮل ﻓﺎﻧﺞ‪ ،‬ﱠ‬ ‫إن اﻻرﺗﻔﺎع ﰲ ﻧﺴـﺒﺔ ﺳـﺤﺐ اﻷﺑﺤﺎث ﺑﻌﺪ‬ ‫ﻧﴩﻫﺎ‪ ،‬ﺑﻤﻌﻨﻰ ﻣﺎ‪ ،‬دﻟﻴﻞ ﻋﲆ أن اﻟﻨﺸﺎط اﻟﻌﻠﻤﻲ ﻳﺤﻘﻖ ﻧﺠﺎﺣﺎً‪،‬‬ ‫ﻓﻬﻮ دﻟﻴﻞ ﻋﲆ أن اﻷﺑﺤﺎث اﻟﺴـﻴﺌﺔ ﺗُﻜﺘَﺸـﻒ وﺗُﺴـﺘﺒﻌَ ﺪ‪ .‬ﱠ‬ ‫ﻟﻜﻦ‬ ‫ﻛﺜﺮا ً ﻣﻦ اﻤﻬﺘﻤﻦ ﻳﻼﺣﻈﻮن أﻧﻪ ﻣﻊ أن اﻟﺠﺎﻣﻌﺎت واﻟﺪورﻳﺎت‬ ‫رﺑﻤﺎ ﺗﻤﻴﻞ إﱃ اﻹﻗﺮار ﺑﺒﻌﺾ اﻷﺧﻄﺎء اﻟﺒﺴـﻴﻄﺔ إﻻ أﻧﻬﺎ ﺗﻤﺘﻨﻊ‬ ‫أﺣﻴﺎﻧﺎ ً ﻋﻦ اﻻﻋﱰاف ﻣﺒﺎﴍ ًة ﺑﺄن ﺟﻮﻫﺮ اﻟﺒﺤﺚ اﻤﻨﺸﻮر ﺧﻄﺄ‪.‬‬ ‫وﻳﻘـﻮل آدم ﻣﺎرﻛـﻮس‪ ،‬اﻟﺬي أﺳـﺲ ﰲ ﺳـﻨﺔ ‪2010‬م‬ ‫ﻣﻊ إﻳﻔﺎن أوراﻧﺴـﻜﻲ ﻣﺪوﻧـﺔ ﺑﺎﺳـﻢ ‪Retraction Watch‬‬ ‫»ﻣﺮاﻗﺒﺔ ﺳـﺤﺐ اﻷﺑﺤﺎث«‪ :‬ﱠ‬ ‫»إن ﻗـﺎرئ اﻤﻌﻠﻮﻣﺎت اﻟﻌﻠﻤﻴﺔ ﻳﻘﻊ‬ ‫ﺗﺤـﺖ رﺣﻤﺔ اﻤﺆﺳﺴـﺔ اﻟﻌﻠﻤﻴﺔ اﻟﺘﻲ رﺑﻤﺎ ﺗﺤﻘـﻖ ﰲ اﻷﺧﻄﺎء‬ ‫اﻟﻌﻠﻤﻴـﺔ‪ ،‬ورﺑﻤﺎ ﻻ ﺗﺤﻘﻖ«‪ .‬وﻳﻘـﻮل ﻋﻦ اﻟﺤﺎﻟﺔ اﻟﺘﻲ ﺣﺪﺛﺖ ﰲ‬ ‫ﺟﺎﻣﻌـﺔ ﺟﻮن ﻫﻮﺑﻜﻨﺰ‪» :‬إذا ﻟﻢ ﺗُﺮد اﻟﺠﺎﻣﻌﺔ اﻟﻘﻴﺎم ﺑﺎﻟﺘﺤﻘﻴﻖ‬

‫ﰲ ﻫـﺬه اﻟﺤﺎﻟﺔ ﻓﺮﺑﻤـﺎ ﻻ ﻧﻌﺮف ﺣﻘﻴﻘﺔ ﻣﺎ ﺣﺪث ﻟﺴـﻨﺘﻦ أو‬ ‫ﺛﻼث ﺳﻨﻮات«‪.‬‬ ‫ﱡ‬ ‫إن اﻤﺸﻜﻞ ﻳﺘﻤﺜﻞ ﰲ ﱠ‬ ‫وﻳﺴـﺘﻤﺮ ﻓﺎﻧﺞ ﺑﺎﻟﻘﻮل‪ ،‬ﱠ‬ ‫اﻟﺘﺄﺧ َﺮ ﰲ‬ ‫أن‬ ‫اﻟﺘﻌﺎﻣـﻞ ﻣﻊ ﻫﺬه اﻤﺨﺎﻟﻔﺎت ـ أو ﻋﺪم اﻟﻘﻴﺎم ﺑﺄي ﳾء ﺣﻴﺎﻟﻬﺎ‬ ‫ـ ﻳﺠﻌﻞ اﻟﺒﺎﺣﺜﻦ اﻵﺧﺮﻳﻦ ﻳﺒﻨﻮن أﺑﺤﺎﺛﻬﻢ اﻟﻼﺣﻘﺔ ﻋﲆ أﺑﺤﺎث‬ ‫ﱠ‬ ‫ﻫﺸـﺔ ﺳـﺎﺑﻘﺔ‪ .‬وﻳﻘﻮل إﻧﱠﻪ ﺗﺤﺪﱠث إﱃ ﺑﻌـﺾ اﻟﺒﺎﺣﺜﻦ اﻟﺬﻳﻦ‬ ‫ً‬ ‫أﺿﺎﻋﻮا ﺷـﻬﻮرا ﰲ اﻟﺒﻨﺎء ﻋﲆ ﻧﺘﺎﺋﺞ ﻟﻢ ﻳﺴﺘﻄﻴﻌﻮا ﺗﻜﺮارﻫﺎ ﰲ‬ ‫أﺑﺤﺎﺛﻬﻢ ﻟﻠﺘﺄﻛﺪ ﻣﻨﻬﺎ‪.‬‬ ‫ﻳﻀـﺎف إﱃ ذﻟﻚ‪ ،‬ﻛﻤﺎ ﻳﻼﺣﻆ ﻣﺎرﻛﻮس وأوراﻧﺴـﻜﻲ‪ ،‬ﱠ‬ ‫أن‬ ‫ﻛﺜـﺮا ً ﻣﻦ اﻷﺑﺤـﺎث ﺗﺤﺼﻞ ﻋـﲆ ﺗﻤﻮﻳﻠﻬﺎ ﻣﻦ أﻣـﻮال داﻓﻌﻲ‬ ‫اﻟﴬاﺋﺐ‪ .‬وﻣﻊ ﻫﺬا‪ ،‬ﻓﺤﻦ ﺗُﺴـﱰﺟَ ﻊ اﻷﺑﺤﺎث ﺑﻌﺪ ﻧﴩﻫﺎ ﻓﺈن‬ ‫ذﻟﻚ ﻳﺤﺪث ﺑﺨﻔﻴﺔ‪ ،‬و«ﻳﻈﻞ اﻷﻣ ُﺮ ﻣﺠﻬﻮﻻً« ﻣﻤﺎ ﻳﻌﻨﻲ ﱠ‬ ‫أن أﻛﺜﺮ‬ ‫اﻻﺣﺘﻤﺎل أﻻ ﻳﻜﺘﺸﻒ داﻓﻌﻮ اﻟﴬاﺋﺐ ﱠ‬ ‫أن أﻣﻮاﻟﻬﻢ رﺑﻤﺎ ُﴏﻓﺖ‬ ‫ﻫﺒﺎءً«‪.‬‬ ‫وﻳﻌـ ﱢﺰز ﺗﻘﺮﻳـ َﺮ اﻟـ»واﺷـﻨﻄﻦ ﺑﻮﺳـﺖ« اﻤﻄـﻮﱠل ﺧـﱪٌ‬ ‫ُ‬ ‫ﻣﺠﻠﺔ اﻟﻌﻠـﻮم اﻷﻣﺮﻳﻜﻴـﺔ اﻤﻌﺮوﻓﺔ »ﺳـﺎﻳﻨﺲ«‬ ‫آﺧـﺮ ﻧﴩﺗْـﻪ‬ ‫)‪(Science, 15 MARCH 2013 VOL 339, p. 1258‬‬ ‫ﻋﻦ ﺗﺤﻘﻴﻖ ﺗﻘﻮم ﺑﻪ »ﻣﺆﺳﺴـﺔ اﻟﻌﻠـﻮم اﻟﻮﻃﻨﻴﺔ )اﻷﻣﺮﻳﻜﻴﺔ(‬ ‫»‪ The National Science Foundation‬ﻳﺘﺘﺒـﻊ ﻣﺎﺋﺔ ﺣﺎﻟﺔ‬ ‫ﺗﻘﺮﻳﺒـﺎ ً ﻣﻦ اﻟﴪﻗﺎت اﻟﻌﻠﻤﻴﺔ اﻟﺘﻲ ﻳﻈﻦ أﻧﻬﺎ ارﺗُ ْ‬ ‫ﻜﺒﺖ ﰲ ﺧﻼل‬ ‫ﺳﻨﺔ واﺣﺪة ﰲ أﺑﺤﺎث ﻣﻮﱠﻟﺘْﻬﺎ ﺗﻠﻚ اﻤﺆﺳﺴﺔ‪.‬‬ ‫وﻳﺸﺮ اﻟﺘﻘﺮﻳﺮ إﱃ ﺛﻼﺛﺔ أﻧﻮاع ﻣﻦ اﻤﺨﺎﻟﻔﺎت اﻟﻌﻠﻤﻴﺔ اﻟﺘﻲ‬ ‫ﺗﺤﻘـﻖ ﻓﻴﻬﺎ ﺟﻬﺎت اﻟﺘﺤﻘﻴـﻖ ﺗﻠﻚ‪ ،‬وﻫﻲ‪ :‬اﻟﴪﻗـﺔ‪ ،‬واﺧﺘﻼق‬ ‫اﻤﻌﻠﻮﻣﺎت‪ ،‬وﺗﺰﻳﻴﻔﻬﺎ‪ .‬وأﺑﻠﻎ أﺣﺪ ﻣﺴـﺆوﱄ ﻫﺬه اﻤﺆﺳﺴﺔ اﻟﺘﻲ‬ ‫َ‬ ‫ﻟﺠﻨﺔ ﺗﺤﻘﻴـﻖ ﰲ اﻟﻜﻮﻧﺠـﺮس اﻷﻣﺮﻳﻜﻲ ﺑﺄن‬ ‫ﺗﻤـﻮل اﻷﺑﺤـﺎث‬ ‫اﻻﺗﻬﺎﻣﺎت ﺑﻔﺴـﺎد اﻟﺴـﻠﻮك اﻷﻛﺎدﻳﻤﻲ ازدادت ﺛﻼﺛﺔ أﺿﻌﺎف‬ ‫ﰲ اﻟﻌﴩ ﺳـﻨﻮات اﻤﺎﺿﻴﺔ‪ ،‬إﺿﺎﻓﺔ إﱃ اﻛﺘﺸـﺎف ﺣﺎﻻت ﻛﺜﺮة‬ ‫ﻣﻦ اﻟﻔﺴـﺎد اﻟﺴـﻠﻮﻛﻲ اﻷﻛﺎدﻳﻤﻲ ﰲ اﻟﻄﻠﺒﺎت اﻤﻘﺪﻣﺔ ﻟﺘﻤﻮﻳﻞ‬ ‫اﻷﺑﺤﺎث‪ ،‬ﱠ‬ ‫وأن ﻧﺴـﺒﺔ ‪ %80‬ﻣﻨﻬﺎ ﺗُﺼﻨﱠﻒ ﺑﺄﻧﻬﺎ ﴎﻗﺎت ﻋﻠﻤﻴﺔ‬ ‫‪.plagiarism‬‬ ‫وأﺷـﺎر ﺧﱪ ﻣﺠﻠﺔ »ﺳـﺎﻳﻨﺲ« إﱃ اﻟﺘﺤﻘﻴـﻖ اﻟﺬي ﻗﺎﻣﺖ‬ ‫ﺑﻪ »ﻣﺆﺳﺴـﺔ اﻟﻌﻠـﻮم اﻟﻮﻃﻨﻴﺔ )اﻷﻣﺮﻳﻜﻴـﺔ(«‪ ،‬وﻧُﴩ ﰲ ﻣﻮﻗﻊ‬ ‫اﻤﺆﺳﺴـﺔ‪ http://scim.ag/NSFplag .‬وﻳﻠﻔـﺖ اﻟﻨﻈـﺮ‬ ‫ﺗﻌﻠﻴﻘـﺎت ُﻗ ﱠﺮاء اﻟﺨﱪ اﻟﻜﺜﺮة اﻟﺘﻲ ﺗﻜﺸـﻒ ﻋﻦ ﺟﻮاﻧﺐ ﻛﺜﺮة‬ ‫ﻣﻤﺎ ﺗﻌﺎﻧﻴﻪ اﻷﺑﺤﺎث اﻟﻌﻠﻤﻴﺔ ﰲ اﻟﻮﻻﻳﺎت اﻤﺘﺤﺪة اﻷﻣﺮﻳﻜﻴﺔ ﻣﻦ‬ ‫ﺟﺮأة ﺑﻌﺾ اﻟﺒﺎﺣﺜﻦ اﻟﺬﻳﻦ ﻻ ﻳُﻘﻴﻤﻮن وزﻧﺎ ً ﻟﻠﻤﻌﺎﻳﺮ اﻟﻌﻠﻤﻴﺔ‪.‬‬

‫ﻓﻲ اﻟﻌﻠﻢ واﻟﺴﻠﻢ‬

‫ﺣﺮب‬ ‫اﻟﺸﻮارع‬

‫‪nkhalif@alsharq.net.sa‬‬

‫ﻣﺰورة‬ ‫ﻣﺪﻳﺮ ﺑﺸﺨﺼﻴﺔ ﱠ‬ ‫دﺧﻠـﺖ ﻋﲆ أﺣـﺪ اﻤﺪﻳﺮﻳﻦ ﰲ ﻣﻜﺘﺒـﻪ »ﻣﺮة«‬ ‫وﺑﻄﺒﻌﻲ ﻻ أﺟﺎﻟﺴﻬﻢ إن ﻟﻢ ﻳﻜﻦ ﻟﺪي ﻫﻨﺎك ﻋﻤﻞ‪.‬‬ ‫وﺟـﺪت ﻣﻮﻇﻔـﺎ ً ﻟﺪﻳﻪ وﻗـﺪ اﻧﻬﺎل ﻋﻠﻴـﻪ ﺑﺎﻤﺪﻳﺢ‬ ‫)أﻧﺖ اﻟـﺬي ﻻ ﺑﻌﺪك وﻻ ﻗﺒﻠﻚ وأﻧـﺖ اﻟﻘﺎﺋﺪ اﻤﻠﻬﻢ‬ ‫اﻟﺸـﺪﻳﺪ اﻟﻠـﻦ اﻟﻌﻄـﻮف اﻤﻄـﻮر وأﻧـﺖ وأﻧﺖ‪(.‬‬ ‫ﻓﻜـﺮت أﻧﻪ رﺋﻴـﺲ »إﻣﱪاﻃﻮرﻳﺔ« وﻟﻴـﺲ ﻣﺪﻳﺮا ً‬ ‫ﻟﻘﻄﺎع ﺻﻐﺮ ﰲ اﻟﺪوﻟﺔ‪.‬‬ ‫ﻫﻨـﺎ ﻗـﺪ ﻳﺄﺧـﺬ اﻤﺪﻳﺮ ﰲ ﻧﻔﺴـﻪ »ﻣﻘﻠﺒـﺎً« ﻛﺒﺮا ً‬ ‫ﻓﺘﺠﺘﺎﺣـﻪ ﺣﺎﻟﺔ ﺗﻮرم اﻟﺬات »اﻷﻧﺎ «ﻓﻴﺴـﻘﻂ ﰲ‬ ‫أوﻫﺎﻣﻬـﺎ وﻳﻘﻔﺰ ﻋﲆ واﻗﻌـﻪ اﻟﺤﻘﻴﻘﻲ إﱃ ﺣﺎﻟﺔ‬ ‫ﺗﺤﺘﺎج داﺋﻤﺎ ً إﱃ ﻣﺰﻳﺪ ﻣﻦ اﻟﺘﺒﺠﻴﻞ‪ ،‬ﻓﻴﺒﺘﻌﺪ ﺷﻴﺌﺎ ً‬ ‫ﻓﺸـﻴﺌﺎ ً ﻋﻦ ﻛﻮﻧﻪ إﻧﺴـﺎﻧﺎ ً ﺳـﻮﻳﺎ ً ﻗﺪ ﻳﺼﻴﺐ وﻗﺪ‬ ‫ﻳﺨﻄﺊ إﱃ »ﺷـﺨﺼﻴﺔ ﻣﺰورة« ﻻ ﻳﻘﺒﻞ اﻟﻨﻘﺪ وﻻ‬ ‫اﻟﻨﺼﻴﺤﺔ‪ .‬وﻫﻨﺎك ﻧﻮع »ﻗﺪﻳﻢ« ﻣﻦ اﻤﺪﻳﺮﻳﻦ اﻟﺬﻳﻦ‬ ‫ﻋﻤﺮوا ﻋﲆ ﻛﺮاﺳـﻴﻬﻢ ﺣﺘﻰ أﺻﺒﺤـﺖ »ﻋﺘﻴﻘﺔ«‬ ‫ﻛﻬﻴﺌﺘﻬـﻢ‪ .‬ﻫـﺬا اﻟﻨـﻮع ﻋـﺪو ﻟﻠﺘﻘﻨﻴـﺔ ﻳﺨـﺎف‬ ‫اﺳـﺘﺨﺪام اﻟﺘﻘﻨﻴﺎت اﻟﺤﺪﻳﺜﺔ »ﺑﺴﺒﺐ ﺟﻬﻠﻪ ﺑﻬﺎ«‬ ‫وﰲ ﻧﻔـﺲ اﻟﻮﻗـﺖ »ﻳﻜﺎﺑـﺮ« ﻣﻦ أن ﻳﺴـﺄل ﻏﺮه‬ ‫ﻟﻴﺘﻌﻠـﻢ‪ ،‬ﻓﺘﺠﺪه ﺣﺎﺋـﺮا ً ﻳﺤﺎول اﻟﻮﺻـﻮل إﱃ ﺣﻞ‬ ‫وﺳـﻂ ﺑﺤﻴﺚ ﻻﻳﺘﻢ وﺻﻤـﻪ »ﺑﺎﻟﺠﺎﻫﻞ« ﻓﺘﺼﺒﺢ‬ ‫داﺋﺮﺗﻪ ﻣﻮﺑﻮءة ﺑﺎﻟﺒﺮوﻗﺮاﻃﻴﺔ ﻋﺪوة »اﻤﻮاﻃﻦ«‪.‬‬ ‫وﺗﻘﻴﻴـﻢ ﺷـﺨﺼﻴﺔ أﺻﺤـﺎب »اﻷﻧـﺎ« ﻻ ﺗﺤﺘﺎج‬ ‫ﻟﻜﺜﺮ‪ ،‬ﻓﻘﻂ اﻧﻈﺮ إﱃ اﻟﻬﺎﻟﺔ اﻟﺘﻲ ﺗﺤﻴﻄﻪ ﻓﺒﻤﺠﺮد‬ ‫أن ﻳﺨـﺮج ﺑﺠﻮﻟـﺔ أو ﻣﻬﻤـﺔ ﻋﻤﻞ وﻟـﻮ ﻟﺪﻗﺎﺋﻖ‬ ‫ﺳﺘﺠﺪ اﻟﺒﻬﺮﺟﺔ اﻟﻜﺬاﺑﺔ »ﺣﺎﺷﻴﺘﻪ« ﻣﺴﺘﺸﺎرﻳﻦ‬ ‫وﺣﺮاس أﻣﻦ وﻧﺎﻃﻘﻦ إﻋﻼﻣﻴﻦ وﺑﺎﻟﻄﺒﻊ ﺣﻔﻨﺔ‬ ‫ﻣﻦ أﺻﺤﺎب »اﻟﺒﺸﻮت«‪ .‬وﺑﺎﻟﻄﺒﻊ ﻟﺪﻳﻨﺎ ﻣﺰﻳﺪ ﻣﻦ‬ ‫اﻟﻨﻤﺎذج اﻤﺮﻳﻀﺔ‪ .‬إﱃ ﻣﺘﻰ واﻻﻫﺘﻤﺎم ﺑﺎﻟﺸﻜﻠﻴﺎت‬ ‫ﻋـﲆ ﺣﺴـﺎب اﻤﻀﻤـﻮن واﻹﻧﺠـﺎز؟ ورﺑﻤﺎ ﻫﻲ‬ ‫ﺛﻘﺎﻓﺔ ﻣﺠﺘﻤﻊ ﻳﺠـﺐ أن ﺗﺘﻐﺮ‪ .‬ﻓﻜﻞ ﳾء ﺗﺒﺪل‬ ‫وﺗﻄﻮر ﻣﻦ ﺣﻮﻟﻨﺎ وﻣﺎزاﻟﺖ ﺗﻠﻚ اﻟﻨﻤﺎذج ﺗﻤﺎرس‬ ‫ﻧﻔﺲ اﻷﺳﺎﻟﻴﺐ ﻋﲆ ﺣﺴﺎب اﻤﻮاﻃﻦ اﻟﺒﺎﺣﺚ ﻋﻦ‬ ‫اﻟﺨﺪﻣﺎت اﻟﺤﻜﻮﻣﻴﺔ ﺑﻼ ﻣﻨﺔ ﻣﻦ أﺣﺪ ‪.‬‬

‫ﻋﻠﻰ أي ﺣﺎل‬

‫اﻟﻌﺮش اردﻧﻲ‬ ‫وﺷﻌﺮة ﻣﻌﺎوﻳﺔ‬

‫ﺷﺮﻗﺎوﻳﺎت‬ ‫ﺑﺪر اﻟﺒﻠﻮي‬

‫ﺧﺎﻟﺺ ﺟﻠﺒﻲ‬

‫ُ‬ ‫ﻧﻈﺮت ﺑﺠﺎﻧﺒﻲ‪ ،‬ﻇﻨﻨﺖ أﻧﻬﺎ ﺳـﻴﺎرة ﺟﺪﻳﺪة‬ ‫ﻣـﻦ اﻟﺠﻴﻞ اﻟـﺬي ﺑﴩت ﺑـﻪ ﴍﻛـﺔ )ﻛﺮاﻳﺰﻟﺮ(‬ ‫ﻓﺪﻓﻌﺖ ﺳﻴﺎرة إﱃ ﻣﺴﺎﻓﺔ ﺧﻤﺴﺔ آﻻف ﻛﻴﻠﻮ ﻣﱰ‬ ‫دون ﺳﺎﺋﻖ‪ .‬دﻗﻘﺖ اﻟﻨﻈﺮ أﻛﺜ َﺮ ﻻﻛﺘﺸﻒ أ ﱠن رأس‬ ‫اﻟﻄﻔﻞ ﺗﺤﺖ اﻤﻘـﻮد! ﺗﻌﺠﺒﺖ ﻛﻴﻒ ﻳﺮى؟ وﻛﻴﻒ‬ ‫ﻳﻘﻮد؟ وﻟﻜﻦ رﻓﻊ اﻟﻘﻠﻢ!‬ ‫أﻟﻢ ﻳـﺄت ﰲ اﻟﺤﺪﻳﺚ رﻓـﻊ اﻟﻘﻠﻢ ﻋﻦ اﻟﺼﺒﻲ‬ ‫ﺣﺘـﻰ ﻳﺤﻠـﻢ‪ ،‬وﻋﻦ اﻤﺠﻨـﻮن ﺣﺘﻰ ﻳﻌﻘـﻞ‪ ،‬وﻋﻦ‬ ‫اﻟﻨﺎﺋـﻢ ﺣﺘﻰ ﻳﺴـﺘﻴﻘﻆ‪ ،‬وﻋـﻦ اﻟﺴـﻜﺮان ﺣﺘﻰ‬ ‫ﻳﺼﺤـﻮ‪ .‬اﻤﺸـﻜﻠﺔ ﻫﻨـﺎ وﰲ ﺿﺤﺎﻳـﺎ إرﻫـﺎب‬ ‫اﻟﺸـﻮارع‪ ،‬أﻧﻨﺎ أﻣﺎم ﺻﺒﻲ ﻟﻢ ﻳﺤﻠﻢ‪ ،‬وﻣﺠﻨﻮن ﻟﻢ‬ ‫ﻳﻌﻘﻞ‪ ،‬وﺳﻜﺮان ﻟﻢ ﻳﺼﺢُ ‪ ،‬وﻧﺎﺋﻢ ﰲ ﺳﺒﺎت! وﻟﻜﻦ‬ ‫ﻗﻴﺎدة اﻟﺴـﻴﺎرة ﻟﻨﺎﺋﻢ وﻣﺠﻨﻮن وﻃﻔﻞ وﺳﻜﺮان‬ ‫ﺗﻘﻮد إﱃ ﺿﺤﺎﻳﺎ ﺗﺼﻞ إﱃ رﻗﻢ ‪ 7153‬إﺻﺎﺑﺔ ﻋﺎم‬ ‫‪ 2011‬ﻣﺜﻼً! ﻛﻤﺎ ﺟﺎء ﰲ ﺗﻘﺮﻳﺮ »ﴍﻃﺔ اﻤﺪﻳﻨﺔ«!‬ ‫ﺻﻴﺤﺎت إﻧﺬار ﻟﻘﻮم ﺻُ ﻢّ‪.‬‬ ‫أﺧـﺮاً‪ ،‬ﻟـﻢ ﺗﻌـﺪ أﻋـﺪاد اﻟﻘﺘـﲆ ﰲ ﺣـﺮب‬ ‫اﻟﺴـﻴﺎرات أﴎارا ً ﺣﺮﺑﻴـﺔ ﻣُﺤ ﱠﺮﻣَﺔ‪ .‬ﻗﺒﻞ ﻋﴩﻳﻦ‬ ‫ﻋﺎﻣـﺎ ً ﻟﻢ ﻳﻜﻦ أﺣﺪ ﻳـﴫح ﺑﺤﻘﻴﻘﺔ ﻣﺎ ﻳﺠﺮي ﰲ‬ ‫ﺷـﻮارع اﻤﻤﻠﻜﺔ‪ ،‬أ ﱠﻣﺎ اﻟﻴﻮم ﻓﻘـﺪ ﻋﺮﻓﻨﺎ أ ﱠن ﺣﺮبَ‬ ‫اﻟﺸـﻮارع ﺧـﻼل ﻋﴩﻳـﻦ ﻋﺎﻣﺎ ً ﻛﻠﻔـﺖ ‪ 86‬أﻟﻒ‬ ‫ﻗﺘﻴـﻞ! وﻫﻲ ﺗﻨﻜﺐ اﻤﻴﺰاﻧﻴﺔ ﻛﻞ ﻋﺎم ﺑـ ‪ 13‬ﻣﻠﻴﺎر‬ ���رﻳﺎل‪ ،‬ﻣﺎ ﻳﻌﺎدل ﻣﻴﺰاﻧﻴﺔ دوﻟﺔ إﻓﺮﻳﻘﻴﺔ!‬ ‫اﺻﺤﻮا ﻳﺎ ﻗﻮم! ُ‬ ‫واﻧﻔ ُ‬ ‫ﻀﻮا ﻋﻦ اﻟﻌﻴﻮن ﺳﺠﻒَ‬ ‫اﻟﻮﻫﻢ وﺿﺒﺎب اﻟﺨﻴﺎل‪ .‬اﻤﻤﻠﻜﺔ ﰲ اﻹﺻﺎﺑﺎت ﻫﻲ‬ ‫اﻷوﱃ ﰲ اﻟﻌﺎﻟﻢ ﻳﺎ ﺟﻤﺎﻋﺔ!!‬ ‫ﻫـﺬه اﻤﻌﻠﻮﻣﺎت ﺟﺎء ﺑﻬﺎ ﺧﺒﺮ ﻣﻦ ﻣﺼﻠﺤﺔ‬ ‫أﻣﻦ اﻟﻄﺮق ﻣﻦ اﻤﺪﻳﻨـﺔ اﻤﻨﻮرة )اﻟﻌﻘﻴﺪ اﻟﺪﻛﺘﻮر‬ ‫زﻫﺮ ﴍف( وﻧﴩﺗﻬﺎ ﺟﺮﻳﺪة »اﻟﴩق«‪.‬‬ ‫أﻧـﺎ ﺷـﺨﺼﻴﺎ ً ﻛﻠﻤﺎ ﺧﺮﺟﺖ ﻣـﻦ ﺑﻴﺘﻲ أدﻋﻮ‬ ‫ﻣـﻦ ﺧﺎﻟﺺ ﻗﻠﺒـﻲ أن أرﺟـﻊ ﺑﺎﻟﺴـﻼﻣﺔ ﰲ ذﻟﻚ‬ ‫اﻟﻴﻮم‪ ،‬وأﺣﺮص ﻋﲆ ﻋﺪم اﻟﺴـﻔﺮ ﻟﻴﻼً‪ ،‬وأن أﻧﺘﺒﻪ‬ ‫ﻤﺎ ﻓﻮق اﻟﻌﺎدة ﰲ اﻟﻄﺮﻗﺎت اﻟﴪﻳﻌﺔ‪ ،‬ﺧﺎﺻﺔ ﻣﻦ‬ ‫اﻟﺴـﺎﺋﻘﻦ ﻣﻦ اﻷﻃﻔﺎل‪ ،‬اﻟﺠﻴـﻞ اﻟﺠﺪﻳﺪ ﰲ ﻗﻴﺎدة‬ ‫ﺳﻴﺎرات رﺑﺎﻋﻴﺔ اﻟﺪﻓﻊ ﻓﻼ ﻳﻈﻬﺮ رأﺳﻪ ﻣﻦ ﺧﻠﻒ‬ ‫اﻤﻘـﻮد‪ ،‬وﻻ أدري ﻛﻴـﻒ ﻳﻘﻮد؟ وﻟﻜﻨـﻪ اﻹﻫﻤﺎل‬ ‫واﻟﺘﻐﺎﴈ ﻣﻦ اﻷﻫﻞ واﻤﺮور!‪.‬‬ ‫‪kjalabi@alsharq.net.sa‬‬

‫‪balbalawi@alsharq.net.sa‬‬

‫ﺿﺞ اﻟﺸـﺎرع اﻷردﻧـﻲ واﻟﻌﺮﺑـﻲ ﻋﲆ أﺛﺮ‬ ‫اﻟﻠﻘـﺎء اﻟﺼﺤﻔـﻲ اﻤﻄﻮل ﻟﺠﻴﻔـﺮي ﺟﻮﻟﺪﺑﺮج‬ ‫ﻣﻊ اﻤﻠﻚ ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ اﻟﺜﺎﻧـﻲ ﻟﺼﺎﻟﺢ ﻤﺠﻠﺔ أﺗﻼﻧﺘﻴﻚ‬ ‫اﻷﻣﺮﻳﻜﻴﺔ ﻣﺆﺧﺮاً‪ .‬ﻛﺎن ﰲ اﻟﻠﻘﺎء ﻛﺜﺮ ﻣﻦ اﻟﻨﻘﺎط‬ ‫اﻟﺴـﺎﺧﻨﺔ واﻟﺼﺎدﻣـﺔ‪ .‬وﺻﺎدﻣﻴـﺔ آراء اﻤﻠﻚ ﻻ‬ ‫ﺗﺄﺗﻲ ﻣﻦ ﺟﺪﺗﻬﺎ وﻟﻜﻦ ﺗﺄﺗﻲ ﻣﻦ إﻋﻼﻧﻬﺎ اﻟﴫﻳﺢ‬ ‫ﻋﲆ ﻟﺴﺎن اﻤﻠﻚ ﻣﺒﺎﴍة‪.‬‬ ‫ﺑﺸـﻜﻞ ﻋـﺎم‪ ،‬ﺧـﺮج اﻟﻠﻘـﺎء اﻟﺼﺤﻔﻲ ﻋﻦ‬ ‫اﻟﺮﺗﺎﺑـﺔ اﻤﻌﺮوﻓـﺔ ﰲ ﻟﻘﺎءات اﻟﺼﺤـﻒ اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ‬ ‫ﻣﻊ اﻟﺮؤﺳـﺎء اﻟﻌـﺮب‪ ،‬اﻟﺘﻲ أﻗﺮب ﻣـﺎ ﺗﻜﻮن إﱃ‬ ‫اﻟﺒﻴﺎﻧﺎت اﻟﺮﺳـﻤﻴﺔ اﻤﻮﺟﻬﺔ ﻣﻦ أﻋﲆ إﱃ أﺳـﻔﻞ‪.‬‬ ‫ﻓﻤﻦ ﺣﻴﺚ اﻟﺸﻜﻞ ﻟﻢ ﻳﻜﻦ اﻟﻠﻘﺎء ﻋﲆ ﻗﺎﻟﺐ ﺳﺆال‬ ‫ً‬ ‫ﺣﻴﻮﻳﺔ‬ ‫وﺟـﻮاب ﻣﺒﺎﴍﻳﻦ‪ ،‬ﺑﻞ أﺗﻰ ﺑﻘﺎﻟـﺐ أﻛﺜﺮ‬ ‫ﺑﺄﺧـﺬه ﺷـﻜﻞ اﻟﻘﺼـﺔ اﻟﻘﺎﺋﻤﺔ ﻋـﲆ اﻤﻌﻠﻮﻣﺎت‬ ‫اﻟﺼﺤﻔﻴﺔ واﻻﻧﻄﺒﺎﻋﺎت واﻟﺘﻌﻠﻴﻘﺎت اﻟﺸـﺨﺼﻴﺔ‬ ‫ﻟﺠﻮﻟﺪ ﺑﺮج‪ .‬إﺿﺎﻓﺔ إﱃ ذﻟﻚ ﺗﻤﻴﺰ اﻟﻠﻘﺎء ﺑﺈﻳﺤﺎﺋﻪ‬ ‫ﻟﻠﻘـﺎرئ ﺑﺎﻟﴫاﺣـﺔ اﻟﻜﺒﺮة اﻟﺘـﻲ ﻣﻨﺤﻬﺎ اﻤﻠﻚ‬ ‫ﻟﻠﺼﺤﻔﻲ اﻷﻣﺮﻳﻜﻲ‪ ،‬اﻟﺬي ﻗﺪ ﻳﻜﻮن أﺛﺎر ﺣﺴـﺪ‬ ‫ﻛﺜﺮ ﻣـﻦ اﻟﺼﺤﻔﻴﻦ اﻟﻌﺮب اﻟﺬﻳﻦ ﻻ ﻳﺴـﺘﻄﻴﻊ‬ ‫ﻛﺜـﺮ ﻣﻨﻬﻢ أن ﻳﺼﻠﻮا ﻟﻬﺬه اﻟﺪرﺟﺔ ﻣﻦ اﻻﻗﱰاب‬ ‫ﻟﺼﻨﺎع اﻟﻘﺮار اﻟﺴﻴﺎﳼ ﰲ اﻟﻌﺎﻟﻢ اﻟﻌﺮﺑﻲ‪.‬‬ ‫ﺑﻌﺪ ﻧـﴩ ﻫـﺬا اﻟﻠﻘـﺎء اﻟﺼﺤﻔـﻲ‪ ،‬ﺗﺠﻤﻊ‬ ‫ﻋﺪد ﻣـﻦ اﻤﺘﻈﺎﻫﺮﻳﻦ أﻣﺎم ﻗـﴫ اﻤﻠﻚ ﻣﻌﱪﻳﻦ‬ ‫ﻋﻦ اﺳـﺘﻴﺎﺋﻬﻢ ﻤﺎ ﻗﺎﻟﻪ اﻤﻠـﻚ‪ ،‬ﺧﺼﻮﺻﺎ ً ﻋﺒﺎرﺗﻪ‬ ‫اﻟﺘـﻲ ﻗﺎل ﻓﻴﻬـﺎ إﻧﻪ ذاﻫﺐ ﻟﻠﺠﻠـﻮس ﻣﻊ ﺑﻌﺾ‬ ‫اﻟﺪﻳﻨﺎﺻـﻮرات اﻟﻘﺪﻳﻤـﺔ ﰲ ﻣﺪﻳﻨـﺔ اﻟﻜـﺮك‪.‬‬ ‫ﺷـﺨﺼﻴﺎً‪ ،‬ﻻ أﺗﺼـﻮر أن اﻤﻠـﻚ ﻛﺎن ﻳﻘﺼـﺪ ﰲ‬ ‫ذﻟﻚ إﻫﺎﻧﺔ ﻗﺎدة ﺗﻠﻚ اﻟﻌﺸـﺮة اﻷردﻧﻴﺔ اﻤﻌﺮوﻓﺔ‬ ‫ﺑﺎرﺗﺒﺎﻃﻬـﺎ اﻟﻘﺪﻳـﻢ ﻣـﻊ اﻟﻌﺎﺋﻠـﺔ اﻟﻬﺎﺷـﻤﻴﺔ‪،‬‬ ‫وﻟﻜـﻦ ﻳﺒﺪو ﱄ أﻧﻪ ﻛﺎن ﻳﺘﻜﻠـﻢ ﺑﺮاﺣﺔ ﻛﺒﺮة ﻣﻊ‬ ‫اﻟﺼﺤﻔـﻲ ﺟﻮﻟﺪﺑـﺮج‪ .‬وﻣﻊ ذﻟﻚ‪ ،‬ﻗـﺪ ﻻ ﻳﻜﻮن‬ ‫ﺗﻌﻠﻴﻖ اﻤﻠﻚ ﻣﺸﻜﻠﺔ‪ ،‬ﻓﺎﻤﻠﻚ ﻟﺪﻳﻪ ﻛﻤﺎ ﻫﻮ ﻣﻌﺮوف‬ ‫ﻋﻦ اﻟﻬﺎﺷﻤﻴﻦ اﻟﺸـﺠﺎﻋﺔ اﻷدﺑﻴﺔ ﻟﺘﻮﺿﻴﺢ ﻫﺬه‬ ‫اﻟﻨﻘﻄﺔ ﻟﻠﻘﺎدة اﻟﺬﻳﻦ ﻗﺎﺑﻠﻬﻢ ورﺑﻤﺎ اﻻﻋﺘﺬار ﻟﻬﻢ‬ ‫أﻳﻀﺎً‪ ،‬ﻟﻜﻦ ﻣﺎ ﻗﺪ ﻳﻜﻮن ﻣﺸﻜﻠﺔ ﺑﺎﻟﻨﺴﺒﺔ ﻟﻠﻘﴫ‬ ‫ﻫـﻲ اﻟﺸـﻌﺎرات اﻟﺘﻲ رﻓﻌﺖ ﻋﻨـﺪ ﺑﻮاﺑﺎﺗﻪ وﻋﲆ‬

‫رؤوس اﻷﺷﻬﺎد وأﻣﺎم ﺣﺮﺳﻪ اﻟﺘﻲ ﻫﺎﺟﻤﺖ اﻤﻠﻚ‬ ‫ﺷـﺨﺼﻴﺎ ً واﻟﺘﻘﻄﺘﻬﺎ اﻟﻘﻨﻮات اﻹﺧﺒﺎرﻳﺔ وﺑﺜﺘﻬﺎ‬ ‫ﻋﲆ اﻤﻸ‪.‬‬ ‫اﻟﻴﺎﻓﻄـﺎت اﻟﺘﻲ رﻓﻌﺖ ﻛﺎﻧﺖ ﺟﺮﻳﺌﺔ ﺟﺪا ً ﰲ‬ ‫اﻧﺘﻘﺎدﻫـﺎ وﺗﻬﺠﻤﻬﺎ أﻳﻀﺎً‪ ،‬ﻟﻜﻨﻬـﺎ ﻛﺎﻧﺖ ﺗﺤﻤﻞ‬ ‫ﻋﺪﻳﺪا ً ﻣﻦ اﻤﻀﺎﻣﻦ واﻹﺷﺎرات اﻤﻬﻤﺔ ﻣﻦ وﺟﻬﺔ‬ ‫ﻧﻈﺮي‪ .‬ﻓﻠﻮﻻ إﺷﺎﻋﺔ ﺟﻮ اﻟﺤﺮﻳﺔ اﻟﻜﺒﺮ ﰲ اﻟﺘﻌﺒﺮ‬ ‫ﻟﺪى اﻷوﺳـﺎط اﻷردﻧﻴﺔ ﻤﺎ اﺳﺘﻄﺎع أﺻﺤﺎب ﺗﻠﻚ‬ ‫اﻟﻴﺎﻓﻄﺎت أن ﻳﺮﻓﻌﻮﻫﺎ أﻣﺎم ﻗﴫ اﻤﻠﻚ ﻣﺒﺎﴍة‪.‬‬ ‫وﻫﺬه ﻟﻴﺴﺖ اﻟﺤﺎﻟﺔ اﻷوﱃ ﰲ اﻷردن‪ ،‬ﺑﻞ ﺳﺒﻘﺘﻬﺎ‬ ‫ﺣـﺎﻻت ﻛﺜـﺮة وﻣﺒﻜـﺮة‪ ،‬ﻛﺎﻧﺖ ﺟﺮﻳﺌـﺔ ﺟﺪا ً ﰲ‬ ‫اﻧﺘﻘﺎداﺗﻬـﺎ ﺣﺘـﻰ أن أﺻﺤﺎﺑﻬﺎ ﺑـﺪوا ﰲ ﻋﻴﻮن‬ ‫اﻟﻨـﺎس ﰲ ذاك اﻟﻮﻗﺖ أﻧﻬـﻢ ﻓﺪاﺋﻴﻮن ﺑﻄﺮﺣﻬﻢ‪.‬‬ ‫ﻣﻨﻬﻢ ﻋﲆ ﺳـﺒﻴﻞ اﻤﺜﺎل‪ ،‬ﻟﻴﺚ ﺷـﺒﻴﻼت اﻟﺴﻴﺎﳼ‬ ‫اﻷردﻧـﻲ اﻤﻌـﺮوف وﻗﺼـﺔ اﻧﺘﻘـﺎده اﻟﻌﻠﻨﻴـﺔ‬ ‫واﻟﺤـﺎدة ﻟﻠﻤﻠﻚ اﻟﺮاﺣﻞ اﻟﺤﺴـﻦ‪ ،‬وﻋﻔﻮ اﻷﺧﺮ‬ ‫ﻋﻨﻪ‪ .‬وﻫـﺬا ﻳﻌﱪ ﻣﻦ ﺟﻬﺔ أﺧﺮى ﻋﻦ اﻟﺴﻴﺎﺳـﺔ‬ ‫اﻟﻨﺎﻋﻤـﺔ اﻟﺘﻲ ﻳﺴـﺘﻌﻤﻠﻬﺎ اﻟﻘﴫ اﻟﻬﺎﺷـﻤﻲ ﰲ‬ ‫اﻟﺘﻌﺎﻣﻞ ﻣﻊ أﻃﻴﺎف اﻟﺸﺎرع اﻷردﻧﻲ اﻤﺨﺘﻠﻔﺔ‪.‬‬ ‫ﻣﻦ ﺟﻬﺔ أﺧﺮى‪ ،‬ﻏﻀﺐ اﻹﺧﻮان اﻤﺴـﻠﻤﻮن‬ ‫ﰲ اﻷردن ﻋـﲆ آراء وﺗﻌﻠﻴﻘـﺎت اﻤﻠـﻚ ﻋﻨﻬـﻢ‪،‬‬ ‫ﺧﺼﻮﺻـﺎ ً وﺻﻔـﻪ إﻳﺎﻫـﻢ ﺑﺎﻟﺬﺋـﺎب اﻤﺘﴪﺑﻠـﺔ‬ ‫ﺑﺜﻴﺎب اﻟﺤﻤﻼن‪ ،‬اﻤﺘﻮﺛﺒﺔ ﻋﲆ اﻟﺴﻠﻄﺔ واﻟﻄﺎﻣﻌﺔ‬ ‫ﰲ اﻟﺤﻜﻮﻣﺔ‪ ،‬إﺿﺎﻓﺔ إﱃ ﺷـﻚ اﻤﻠـﻚ ﻓﻴﻬﻢ ﺑﺄﻧﻬﻢ‬ ‫ﻟﻴـﺲ ﻟﺪﻳﻬـﻢ اﻟﺮﻏﺒـﺔ اﻟﺤﻘﻴﻘﻴﺔ ﻟﻠﻤﺸـﺎرﻛﺔ ﰲ‬ ‫اﻹﺻﻼح اﻟﺴـﻴﺎﳼ ﻋـﲆ اﻷﺳـﺲ اﻟﺪﻳﻤﻘﺮاﻃﻴﺔ‪،‬‬ ‫وﺗﺸﺒﻴﻬﻪ ﻟﻬﻢ ﺑﺎﻤﺤﺎﻓﻞ اﻤﺎﺳﻮﻧﻴﺔ‪ .‬وﻋﲆ أﺛﺮ ذﻟﻚ‬ ‫ﻃﺎﻟﺐ ﻗـﺎدة اﻟﺘﻴﺎر اﻹﺳـﻼﻣﻲ ﰲ اﻷردن ﻣﻠﻜﻬﻢ‬ ‫ﺑﺎﻻﻋﺘـﺬار ﻋﻦ ﻣﺎ ﺳـﻤﻮه ﺑﺎﻟﺘﴫﻳﺤـﺎت اﻤﺆﻤﺔ‬ ‫وﻏﺮاﻤﺴـﺆوﻟﺔ‪.‬‬ ‫وﻃﺎﻟـﺖ اﻧﺘﻘـﺎدات اﻤﻠـﻚ ﻛﺬﻟـﻚ ﺟﻬـﺎز‬ ‫اﻤﺨﺎﺑـﺮات اﻷردﻧـﻲ‪ ،‬اﻤﻌﺮوف ﺑﻮﻻﺋـﻪ وﻋﻼﻗﺘﻪ‬ ‫اﻟﻮﺛﻴﻘﺔ ﺑﺎﻟﻌﺮش اﻟﻬﺎﺷﻤﻲ‪ .‬وﺑﺚ اﻤﻠﻚ ﻟﻠﺼﺤﺎﰲ‬ ‫ﺷﻴﺌﺎ ً ﻣﻦ ﺻﺪﻣﺘﻪ ﻟﻠﻌﺐ ﻫﺬا اﻟﺠﻬﺎز دورا ً ﻣﻨﺎوﺋﺎ ً‬ ‫أو ﺷﺪا ً ﻋﻜﺴـﻴﺎ ً ﻣﻐﺎﻳﺮا ً ﻤﺎ ﻳﺘﻄﻠﻊ إﻟﻴﻪ ﺧﺼﻮﺻﺎ ً‬ ‫ﰲ ﻣﺴـﺄﻟﺔ ﺗﻌﻈﻴﻢ ﻣﺸﺎرﻛﺔ اﻷردﻧﻴﻦ ﻣﻦ أﺻﻮل‬

‫ﻓﻠﺴﻄﻴﻨﻴﺔ ﰲ اﻟﺘﻤﺜﻴﻞ اﻟﻨﻴﺎﺑﻲ‪.‬‬ ‫ﻣﻦ ﻗﺒـﻞ ﺣﻠﻮل اﻟﺮﺑﻴـﻊ اﻟﻌﺮﺑـﻲ‪ ،‬واﻷردن‬ ‫ﻳﻈﻬﺮ ﻟﻠﻜﺜﺮﻳﻦ أﻧﻪ ﻣﻦ أﻟﻦ اﻟﺤﻜﻮﻣﺎت اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ‬ ‫ﻋﲆ اﻹﻃـﻼق ﰲ اﻟﺘﻌﺎﻣﻞ ﻣﻊ اﻟﺤﺮاك اﻟﺸـﻌﺒﻲ‪.‬‬ ‫ﻓﻤﺜﻼ ً ﻋﺮف ﻋﻦ اﻤﻠﻚ ﺣﺴﻦ ﺳﻤﺎﺣﺘﻪ اﻟﻜﺒﺮة ﰲ‬ ‫اﻟﺘﻌﺎﻣﻞ ﻣﻊ ﻣﻨﺎوﺋﻴﻪ‪ .‬ﻫﺬه اﻟﺴﻤﺎﺣﺔ ﺑﺪت وﻛﺄﻧﻬﺎ‬ ‫اﻟﻀﺎﻣﻦ اﻷﻛﱪ ﻟﻠﻌﺮش اﻟﻬﺎﺷﻤﻲ ﰲ ﺣﻜﻢ ﺷﻌﺐ‬ ‫اﻷردن‪ ،‬اﻟﺬي ﻳﺘﺼﻒ ﻣﻨﺬ اﻟﻘﺪم ﺑﺎﻟﺘﻮﻗﺪ اﻟﺜﻮري‬ ‫اﻤﺴـﺘﻤﺮ‪ ،‬ﺣﺘﻰ أن اﻤﻠﻚ ﺣﺴﻦ ﻛﺎن ﻻ ﻳﺴﺘﺨﺪم‬ ‫اﻟﻘﻮة اﻤﺠﺮدة ﰲ ﻗﻤﻊ اﻟﺘﻤﺮدات اﻟﺸـﻌﺒﻴﺔ ﻛﺎﻟﺘﻲ‬ ‫ﺣﺼﻠﺖ ﰲ اﻟﻜﺮك وﻣﻌﺎن‪ ،‬ﺑﻘﺪر ﻣﺎ ﻛﺎن ﻳﺴﺘﺨﺪم‬ ‫أﺳـﻠﻮب اﻟﺰﻳﺎرات واﻟﱰﺿﻴﺎت اﻟﻌﺸـﺎﺋﺮﻳﺔ‪ .‬وﻗﺪ‬ ‫ﻋـﱪ اﻤﻠـﻚ ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ اﻟﺜﺎﻧﻲ ﰲ ﺳـﺆال ﴏﻳﺢ ﻣﻦ‬ ‫اﻟﺼﺤـﺎﰲ ﺟﻮﻟﺪﺑـﺮج إن ﻛﺎن ﺳـﻴﻄﻠﻖ اﻟﻨـﺎر‬ ‫ﻋـﲆ ﻣﻈﺎﻫـﺮة ﺗﺘﻜﻮن ﻣﻦ رﺑﻊ ﻣﻠﻴﻮن ﺷـﺨﺺ‬ ‫ﺗﻄﻠﺐ رﺣﻴﻠﻪ ﻋﻦ اﻟﺤﻜـﻢ‪ ،‬ﻓﺄﺟﺎب ﺑﺎﻟﻨﻔﻲ وﻗﺎل‬ ‫إن اﻟﻬﺎﺷـﻤﻴﻦ ﻻ ﻳﻄﻠﻘـﻮن اﻟﻨﺎر‪ .‬ﺑﻞ أوﺿﺢ أﻧﻪ‬ ‫ﻃﻠﺐ ﻣﻦ ﻗﻮاﺗﻪ ﺑﻨﺎء ﻋﲆ اﻗﱰاح ﻣﻦ زوﺟﺘﻪ اﻤﻠﻜﺔ‬ ‫راﻧﻴـﺎ‪ ،‬ﺑﺘﻮزﻳﻊ اﻤﻴﺎه ﻋـﲆ اﻤﺘﻈﺎﻫﺮﻳﻦ ﻋﻨﺪ دوار‬ ‫اﻟﺪاﺧﻠﻴـﺔ اﻟﺬي ﺷـﻬﺪ اﻋﺘﺼﺎﻣـﺎت وﻣﻈﺎﻫﺮات‬ ‫ﺧﻼل اﻟﺴﻨﺘﻦ اﻷﺧﺮﺗﻦ ﺿﺪ اﻤﻠﻚ وﺣﻜﻮﻣﺘﻪ‪.‬‬ ‫رﻏـﻢ ﺗﺸـﺎﺑﻪ اﻷردن ﻟﻜﺜـﺮ ﻣـﻦ اﻤﻠﻜﻴﺎت‬ ‫اﻟﻌﺮﺑﻴـﺔ ﰲ اﻟﻈـﺮوف اﻟﺘﺎرﻳﺨﻴـﺔ إﻻ أن اﻟﻠـﻮن‬ ‫اﻟﺴـﻴﺎﳼ اﻟﻘﺎﺋﻢ ﻋﲆ اﻟﺘﻮازﻧﺎت وﻛﺴﺐ اﻟﻮﻻءات‬ ‫ﻫـﻮ اﻟﻄﺎﻏﻲ اﻷﻛﱪ ﻋﲆ اﻟﻠﻮﺣﺔ اﻷردﻧﻴﺔ‪ .‬وﻋﻨﺪﻣﺎ‬ ‫ﺗﺴـﺎءل اﻤﻠﻚ إن ﻛﺎن ﺳـﻴﺒﻘﻰ أﺻﻼ ً أي ﺷـﻜﻞ‬ ‫ﻣﻦ أﺷـﻜﺎل اﻤﻠﻜﻴﺎت ﺑﻌﺪ ﺧﻤﺴﻦ ﻋﺎﻣﺎ ً ﻫﻮ رﺑﻤﺎ‬ ‫ﻳﺴـﺘﺬﻛﺮ اﻤﺴﺆوﻟﻴﺔ اﻟﺘﺎرﻳﺨﻴﺔ اﻤﻠﻘﺎة ﻋﲆ ﻋﺎﺗﻘﻪ‬ ‫ﺑﺎﻟﺤﻔﺎظ ﻋﲆ ﻋﺮش آﺑﺎﺋﻪ وأﺟﺪاده‪.‬‬ ‫رﺑﻤـﺎ ﻳﺮﻳـﺪ ﻣﻠـﻚ اﻷردن ﺑﺎﻟﻔﻌـﻞ ﺗﺤﻘﻴﻖ‬ ‫إﺻﻼح ﺣﻘﻴﻘﻲ ﰲ ﻣﻤﻠﻜﺘـﻪ‪ ،‬وﻟﻜﻨﻪ ﺑﺪا ﺣﺎﺋﺮا ً ﰲ‬ ‫اﻟﻄﺮﻳﻘﺔ اﻟﺴﻠﻴﻤﺔ ﻟﻠﺘﻌﺎﻣﻞ ﻣﻊ اﻟﻘﻮى اﻟﺴﻴﺎﺳﻴﺔ‬ ‫اﻟﺪاﺧﻠﻴـﺔ ﻛﺎﻟﻌﻮاﺋـﻞ اﻤﺘﻨﻔـﺬة اﻟﺘـﻲ ﻗﻔﺰت إﱃ‬ ‫ﺳـﻔﻴﻨﺔ اﻤﻠﻚ وﺗﻨﻈﺮ ﻟﻨﻔﺴﻬﺎ أن ﺑﻘﺎءﻫﺎ ﻣﻦ ﺑﻘﺎء‬ ‫اﻤﻠﻚ‪ ،‬واﻟﻘﻮى اﻟﻔﻠﺴـﻄﻴﻨﻴﺔ اﻟﺘﻲ ﺗﻄﺎﻟﺐ ﺑﺘﻤﺜﻴﻞ‬ ‫ﻟﻬﺎ ﻳﻮازي ﺣﺠﻤﻬﺎ ﰲ اﻟﺪوﻟﺔ‪.‬‬

‫ﻋﺒﺪاﻟﺮﺣﻤﻦ اﻟﺸﻬﻴﺐ‬

‫ﻗﻄﺎر ﻣﺘﻌﺜﺮ‪ ،‬وﻣﻴﺎه ﻣﺤﻼة ﻻ ﺗﺄﺗﻲ‪،‬‬ ‫ورداءة ﻧﻈﺎﻓﺔ ﺷﻮارع ﻳﻐﻴﺐ اﻤﺮور‬ ‫ﻋﻨﻬﺎ‪ ،‬وﺳﻔﻠﺘﺔ ردﻳﺌﺔ‪ ،‬وأﻛﱪ أرﺻﻔﺔ‬ ‫ﺗﺮاﺑﻴﺔ ﰲ اﻤﻤﻠﻜﺔ ﺗﻤﺘﻠﺊ ﺑﺎﻤﺨﻠﻔﺎت‪،‬‬ ‫وﻃﺮق ﴎﻳﻌﺔ ﺧﻄﺮة ﺑﺤﺎﺟﺔ إﱃ إﻋﺎدة‬ ‫ﺗﺨﻄﻴﻂ ﺑﻤﺪاﺧﻞ وﻣﺨﺎرج آﻣﻨﺔ‪ ،‬وﺗﺨﺪم‬ ‫اﻷﺣﻴﺎء واﻟﻄﺮﻳﻖ‪ ،‬واﻟﻄﺮﻳﻖ اﻟﴪﻳﻊ‬ ‫ﺣﻮل ﻗﴫ اﻟﺨﻠﻴﺞ ﻣﲇء ﺑﻤﻌﺎﻛﺴﺎت‬ ‫اﻟﺴﺮ اﻟﺨﻄﺮة‪ ،‬واﻟﻘﻔﺰ ﻋﲆ اﻷرﺻﻔﺔ‬ ‫اﻟﱰاﺑﻴﺔ‪ ،‬ﺑﺤﻜﻢ أن ﺗﺨﻄﻴﻄﻪ ﻣﴣ‬ ‫ﻋﻠﻴﻪ زﻣﻦ ﻃﻮﻳﻞ‪ ،‬ﻳﻮم ﻛﺎﻧﺖ اﻟﺤﺮﻛﺔ‬ ‫ﻓﻴﻪ ﺧﻔﻴﻔﺔ‪ ،‬و»ﻧﺼﻴﺢ« ﻟﺒﻠﺪﻳﺎت ﻻ‬ ‫ﺗﺴﻤﻌﻨﺎ‪ ،‬ﺛﻢ ﺗﻔﺎﺟﺌﻨﺎ ﻫﺬه اﻟﺒﻠﺪﻳﺎت‬ ‫ً‬ ‫ﻓﺮﺣﺔ ﺑﺄﻧﻬﺎ ﻓﺘﺤﺖ ﺣﺪاﺋﻖ وﻫﻲ ﻻ ﺗﺪري‬ ‫أن اﻟﺴﻌﻮدﻳﻦ ﻻ ﻳﺮﺗﺎدون اﻟﺤﺪاﺋﻖ إﻻ‬ ‫إذا ﻛﺎن ﺑﻦ اﻟﻌﺎﺋﻠﺔ واﻟﻌﺎﺋﻠﺔ ﻣﺎﺋﺔ ﺳﻨﺔ‬ ‫ﺿﻮﺋﻴﺔ‪.‬‬ ‫وأﻋﺪاد »اﻟﺴﻮﺑﺮ ﻣﺎرﻛﺖ« ﺷﺤﻴﺤﺔ‪،‬‬ ‫ﺗﻘﺎﺗﻞ ﻟﺘﺠﺪ ﻟﻚ ﻓﻴﻬﺎ ﻣﻮﻗﻔﺎ ً ﻟﺴﻴﺎرﺗﻚ‪،‬‬ ‫وﻻ ﺗﺠﺪ ﻓﻴﻬﺎ ﻛﻞ اﻷﺻﻨﺎف اﻟﻐﺬاﺋﻴﺔ‪ ،‬وإذا‬ ‫وﺟﺪﺗﻬﺎ ﻻ ﺗﺠﺪ ﻛﻞ اﻷﺣﺠﺎم‪ ،‬ﻫﺬا ﻋﺪا أﻧﻚ‬ ‫ﺳﺘﺰﻳﺪ ﻣﴫوﻓﺎﺗﻚ ‪ %20‬ﻋﻦ أي ﻣﻨﻄﻘﺔ‬ ‫أﺧﺮى ﰲ اﻤﻤﻠﻜﺔ‪ ،‬ﺧﺼﻮﺻﺎ ً إذا ﻛﻨﺖ ﻣﻦ‬ ‫ﻗﺎﻃﻨﻲ ُ‬ ‫اﻟﺨﱪ أو اﻟﻈﻬﺮان‪.‬‬ ‫وﰲ »ﺳﻮﺑﺮ ﻣﺎرﻛﺖ« ﺷﻬﺮ ﰲ‬ ‫اﻟﻈﻬﺮان ﺗﺠﺪ زﺣﺎﻣﺎ ﻛﺒﺮا‪ ،‬ﻳﺬﻛﺮك‬ ‫ﺑﺰﺣﺎم رﻣﻀﺎن‪ ،‬وﺗﻜﺘﻆ ﻣﻮاﻗﻔﻪ‬ ‫ﺑﺎﻟﺴﻴﺎرت ﻃﻮال اﻟﻴﻮم‪ ،‬ﻛﻤﺎ أﻧﻚ ﺗﻨﺘﻈﺮ‬ ‫ﻋﻨﺪ اﻟﻜﺎﺷﺮ ﻣﻦ ‪ 15‬إﱃ ‪ 20‬دﻗﻴﻘﺔ‪،‬‬ ‫ورﻏﻢ ذﻟﻚ ﻟﻢ ﻳﺸﺘﻚ أﺣﺪ ﻣﻦ ﺳﻜﺎن‬ ‫اﻟﴩﻗﻴﺔ اﻟﻄﻴﺒﻦ‪ ،‬وﻟﻢ ﺗﻔﻜﺮ ﺑﻠﺪﻳﺔ‬ ‫اﻟﻈﻬﺮان ﰲ إﻳﺠﺎد ﺣﻠﻮل ﻤﺮاﻛﺰ اﻟﺘﺴﻮﻳﻖ‬ ‫ﰲ ﻫﺬه اﻤﺪﻳﻨﺔ اﻟﻮادﻋﺔ‪.‬‬ ‫أﻣﺎ ﺟﴪ اﻤﻠﻚ ﻓﻬﺪ ﻓﻬﻮ ﻗﺼﺔ‬ ‫ﺷﺠﻮن‪ ،‬وﻻ‬ ‫ﺣﺰﻳﻨﺔ أﺧﺮى‪ ،‬ﺗﻄﻮل وذات‬ ‫ٍ‬ ‫ﻳﻠﻮح ﰲ اﻷﻓﻖ أي أﻣﻞ ﺑﺤﻠﻬﺎ‪.‬‬ ‫‪alshehib@alsharq.net.sa‬‬


‫رأي‬

‫من أجل صناعة اإنسان‬ ‫هالة القحطاني‬

‫طارق العرادي‬

‫‪halaqahtani@alsharq.net.sa‬‬

‫أكثر ما ّ‬ ‫يؤخر الدول العربية عن التسابق مع‬ ‫الغرب ي صناعة التنمية والحضارة‪ ،‬عندما تجر‬ ‫عجلة العلم عى التوقف‪ ،‬وترك مجموعة صغرة من‬ ‫أفراد امجتمع تفرض رأيها الخاص ووصايتها عى‬ ‫مستقبل وطن بزرع أفكار ومعتقدات تخدم قناعاتهم‬ ‫الشخصية‪ ،‬التي كانت تغلف ي السابق بغطاء ديني‬ ‫غر محكم الصنع‪ ،‬حيث كان يتمزق ريعا ً ي أول‬ ‫معركة يتضارب فيها مع جميع امبادئ والقيم‬ ‫اإنسانية ي جميع اأديان‪ ،‬وي هذا الوقت أصبح من‬ ‫العار استخدام نفس الغطاء امبتذل الذي يهدّد نمو‬ ‫الدول حضارياً‪ .‬والخوض ي مزيد من تلك امعارك‬ ‫العقيمة ا يكفي لتعطيل مصعد العلم الريع عدة‬ ‫سنوات أخرى ‪ ..‬بل وحبس من فيه رهائن لعقد آخر‬ ‫من الزمن تتوقف معه عملية بناء اإنسان امسؤول عن‬ ‫صناعة وتطوير حرف الحياة عى مر العصور‪.‬‬ ‫لم أتفاجأ حن قرأت بيانا ً مجموعة تُطالب بفصل‬ ‫مناهج البنن عن البنات‪ ،‬باإضافة إى فصل اإدارات‬ ‫الخاصة بهم ي طلب مبار لوقف تطور التعليم‬ ‫ي امملكة تحت نفس الغطاء‪ ،‬بل سأتفاجأ حقا ً إذا‬ ‫تجاوبت امؤسسة التعليمية لتلك اأمور‪ ،‬وبما أن‬ ‫التعليم يحظى اآن برعاية أكر سلطة ي الدولة‪ ،‬فلن‬ ‫نرى كركاء ي هذا الوطن بما يؤخره عن مواكبة‬ ‫الحضارة‪ ،‬بل سنصمد أمام الزوابع والعواصف إى‬ ‫أن تمر‪ ،‬ي نفس الوقت لن نسمح أي تيارات فكرية‬ ‫بحرية العبث ي عقول صغارنا بعد اآن‪ ،‬أن مجتمعنا‬ ‫مازال يعالج نتائج تعليم معيب ومخجل أخرج جياً‬ ‫ك ّرس إرث الدونية وتناقلها ضد امرأة أينما ولت مؤمنا ً‬ ‫بأن (امرأة فاسدة ومفسدة ) كما جاء ي منهج الثقافة‬ ‫اإسامية للصف الثاني الثانوي ي مناهج البنن‪،‬‬ ‫التي ع ّلمت الفتى امراهق كيف يتطاول عى والدته‬ ‫وأخواته‪ ،‬وفيما بعد زوجته وبناته ي سلسلة من العنف‬ ‫وااضطهاد التي وضعتها تلك الكتب ي عقول مراهقن‬ ‫بن سن ‪15‬و ‪ 17‬سنة ليتحوّل التعليم إى ساح مؤذ‪،‬‬

‫فكيف نصلح سنوات من الدمار الشامل الذي تعلمه‬ ‫ولقن به حن كان يافعاً‪ ،‬وماذا نتوقع من جيل درس‬ ‫ونشأ عى معتقد بأن امرأة التي أنجبته ((ضعيفة ولو‬ ‫تركت دون اأخذ عى يديها لفسدت وأفسدت )) !‬ ‫مثل ذلك امنهج شجّ ع أجهزة ومؤسسات حكومية‬ ‫عى امساهمة ي تحجيم دور النصف اآخر من امجتمع‬ ‫الذي أنجبه ورباه بسبب نص أدخل عى العلم ليعكس‬ ‫رأيا ً شخصيا ً لتتحوّل فيما بعد وتصبح مشكلة مجتمع‬ ‫بأرة‪ ،‬لذلك من امهم جدا ً أن يكون من مميزات أعضاء‬ ‫لجنة تقييم التعليم الحيادية والباع الطويل ي العلم‬ ‫والثقافة‪ ،‬دون فرض قناعات شخصية أو احتكار العلم‬ ‫عى جنس أو سن معينة‪ ،‬ي نفس الوقت أن يكون هذا‬ ‫التقييم مبنيا ً عى أسس علمية وخلفيات ثقافية متعددة‬ ‫فنحن ا نعيش هنا بمفردنا‪ ،‬ولذلك تجد اأمم اإسامية‬ ‫امتحرة تحرص عى ااهتمام ي الدرجة اأوى عى‬ ‫تعليم الفتيات وتثقيفهن بكل ما أوتيت الدولة من‬ ‫طاقة لضمان نشأتهن بشكل متوازن وصحي‪ ،‬أنهم‬ ‫يدركون جيدا ً حجم امسؤولية التي تنتظر الفتاة ي‬ ‫امستقبل‪ ،‬كأم كانت ومازالت عى مر العصور امعلم‬ ‫اأول للرجل فمن يحسن من تربية وتعليم الفتاة فهو‬ ‫ي اأساس يساهم ي تربية رجال مجتمعه وإعدادهم‬ ‫بشكل معتدل للمشاركة ي بناء مجتمع صحي خال من‬ ‫التعقيد‪ ،‬ومن يُربي فتاته عى العنف واإهانة والرب‬ ‫وسلب الحقوق الشخصية فلن يخ ّرج ذلك األم‬ ‫والحرمان سوى مزيدا ً من اأفراد امشوهن ليصبحوا‬ ‫عالة إضافية عى امجتمع‪،‬‬ ‫وي سابقة تُعد اأوى ي تاريخ التعليم العام ي‬ ‫السعودية‪ ،‬تضمنت مناهج اللغة اإنجليزية امطورة‬ ‫نصوصا ً تقر أخرا ً بالوجود الفعي للمرأة بيننا ي عدة‬ ‫موضوعات من امنهج الخاص بنظام امقررات للبنن‬ ‫للمرحلة الثانوية و كانت تُعد صور اأناث لعقود من‬ ‫الزمن من امحظورات ي امناهج منذ انطاق التعليم‬ ‫ي امملكة عام ‪1346‬هـ (‪ ،)1926‬وتُعد مناهج اللغة‬

‫اإنجليزية أول من كر هذا «التابو» بعد أن تمكنت‬ ‫من إظهار صور رمزية لنساء ي دروس مختلفة‬ ‫من النسخة التجريبية‪ ،‬وكأنها جاءت عى استحياء‬ ‫تتحسس ردة فعل امجتمع‪ ،‬وعى الرغم من أن تلك‬ ‫امناهج امطورة لم تعتمد نهائيا ً ومازالت ي طور‬ ‫تجريبي قابل للتعديل بعد نهاية العام الدراي الحاي‪،‬‬ ‫إا أنها أتت مواكبة نوعا ً ما إى طرح ليس بالجديد بل‬ ‫يتحدث عن طموح الفتيات التعليمي دون أن يخرج‬ ‫عن واقع الحياة‪ ،‬و احتوت الدروس عى رسائل تربوية‬ ‫تشجّ ع عى خوض التخصصات وامشاريع العلمية‬ ‫الدقيقة التي أثبتت فيها السيدات جدارتهن‪ ،‬وأصبح‬ ‫من الروري أن تقدم مناهجنا بصفة عامة نصوصا ً‬ ‫تثقيفية مشجعة تضيف للمخزون الفكري للطالب‬ ‫وتثري معلوماته وتشد انتباهه وتؤثر فيه إيجابيا ً من‬ ‫أجل تكوين شخصية متزنة‪ ،‬وليس بإعادة تكرار بعض‬ ‫النصوص امبتذلة التي لم ترفع بمستوى الطالب بل‬ ‫تحجم من توسع عقله للسيطرة عى ما يفكر به‪ ،‬لتضعه‬ ‫ي صندوق غر قابل للفتح محكم اإغاق‪ ،‬يصعب عليه‬ ‫فيما بعد التفكر بشكل منطقي ي أبسط اأمور أنه ي‬ ‫اأساس ا يعرف سوى جدران ذلك الصندوق !!‬ ‫ومن امهم أثناء عملية تقييم التعليم أن يتم‬ ‫تدارك السنوات التي ضاعت بعمل أكثر من خطة‬ ‫لبناء وصناعة اإنسان بشكل طبيعي تلغي أوا‪ :‬فكرة‬ ‫أن امملكة غنية بالنفط الذي لن ينضب‪ ،‬وثانيا ‪ :‬أن‬ ‫اأغنياء ا ينبغي عليهم أن يعملوا‪ ،‬بل يجب أن يكون‬ ‫أول درس هو( أهمية العمل والعطاء) بتكريس ثقافة‬ ‫خدمة امجتمع وتخصيص ساعات للخدمة ااجتماعية‬ ‫كنشاط يستمر تطبيقه خارج ساعات امدرسة عى‬ ‫أن يبدأ من الصف الخامس اابتدائي‪ ،‬ويتدرج حسب‬ ‫الفئة العمرية‪ ،‬وأن يتم تعميم الكشافة كنشاط أساي‬ ‫ينتهي ي امرحلة الثانوية‪.‬‬ ‫ً‬ ‫إذا لم نعمل عى صناعة اإنسان وتأهيله أوا فلن‬ ‫نبدع ي صناعة الحياة ي هذا الوطن‪.‬‬

‫مشراق‬

‫رخصة‬ ‫في‬ ‫دقيقتين‬

‫«الجنادرية ‪..»28‬‬ ‫مسيرة وتطلعات!‬

‫‪amedalharbi@alsharq.net.sa‬‬

‫فائق منيف‬

‫كنت أحمل هم تجديد رخصة القيادة‪ ،‬فتجاربي‬ ‫ي امعامات الحكومية ‪ -‬أو تجاوزا ً سأقول بعضها‪-‬‬ ‫كانت تقول إن يوم تجديدها سيكون تعيساً‪ ،‬فهو‬ ‫سيعني تح ّمل تكشرة موظف يمنحه اإحساس‬ ‫بحاجتك لخدمته شعور السلطوية فيشبعها‬ ‫بالتشفي من امراجعن وإذالهم‪ ،‬وهو يعني قائمة‬ ‫طويلة بنماذج ووثائق تحتاج إى تصوير‪.‬كل هذا لم‬ ‫يحدث هذه امرة‪ ،‬دخلت عى موقع اإدارة العامة‬ ‫للمرور أعرف الطلبات‪ ،‬وقمت بتسديد الرسوم‬ ‫لتجديد الرخصة مدة عر سنوات عن طريق‬ ‫جهاز الرّاف اآي‪ ،‬وبعدها ذهبت إدارة امرور‬ ‫فرع الروضة‪ ،‬طلب مني عسكري اسمه «عبدالله‬ ‫الرشيدي» تسليم الرخصة امنتهية‪ ،‬فأعطيتها له‪،‬‬ ‫وأردت إعطاءه إيصال التسديد‪ ،‬فر ّد بابتسامة أنه‬ ‫ا يحتاجها أن النظام سيوضح التسديد من عدمه‪.‬‬ ‫ق ّررت أن أحسب مدة اانتظار‪ ،‬وعندما هممت‬ ‫بتقضية الوقت ي القراءة‪ ،‬فوجئت بعد دقيقتن فقط‬ ‫بمناداتي لتسلم الرخصة الجديدة‪ .‬أسعدني هذه‬ ‫التطوّر الخدماتي الذي ر‬ ‫يس مراجعات امستفيدين‪،‬‬ ‫ولم يكن سيحدث لوا مفهوم «تبسيط اإجراءات»‪.‬‬ ‫كل إدارة بحاجة إى مراجعة إجراءاتها لتحذف منها‬ ‫ما هو غر روري‪ ،‬ولتستغني عن طلب وثائق‬ ‫تكدّس أرشيفها رغم انتفاء الحاجة لها ي عر‬ ‫اأنظمة اإلكرونية‪ ،‬تقديم الخدمة للمواطن بسعة‬ ‫ويس هو الهدف الذي ينبغي أن تطمح له كل إدارة‪،‬‬ ‫وأن تقيّم عى أساسه فيستمر مديرها أو يستبدل‬ ‫بأكفأ وأجدر منه إن أخفق ي تحقيق هذا الهدف‪.‬‬ ‫‪faeq@alsharq.net.sa‬‬

‫أحمد الحربي‬

‫برعايـة كريمة للـراث والثقافة من لـدن خادم‬ ‫الحرمـن الريفن املك عبدالله بن عبدالعزيز تنطلق‬ ‫خـال اأسـبوع امقبـل ‪-‬وتحديـدا ي اليـوم الثاني‬ ‫والعريـن من الشـهر الحـاي‪ -‬فعاليـات امهرجان‬ ‫الوطني للراث والثقافـة ي دورته الثامنة والعرين‪،‬‬ ‫وسـتكون دولة الصن ضيف الـرف الذي يحل عى‬ ‫امهرجـان الوطني لهذا العـام ‪1434‬هـ‪ ،‬وهذه الدولة‬ ‫من أكثر الدول اآسـيوية التي تعنى بالثقافة والراث‪،‬‬ ‫وتضـخ كل عـام ميزانيات ضخمـة تقـدر بمليارات‬ ‫الـدوارات للعناية بالراث والثقافة‪ ،‬ولحماية مقدرات‬ ‫الشـعب الراثية‪ ،‬وتقدم أنموذجا حيـا ورائعا للعناية‬ ‫بالخدمـات الثقافيـة ي اأرياف‪ ،‬وهـي تجربة رائدة‬ ‫تستحق اإشادة والتأمل‪.‬‬ ‫مى أكثر من ربع قرن عى افتتاح أول مهرجان‬ ‫وطنـي للراث والثقافـة‪( ،‬الجنادريـة)‪ ،‬انقضت هذه‬ ‫اأعوام وقد رسـخت ي اأذهان امفهوم الوطني الكبر‬ ‫للحفـاظ عـى تراثنـا وثقافتنـا واموروث اإنسـاني‬ ‫الشـعبي‪ ،‬امحسـوس منـه واملمـوس وامحكـي منه‬ ‫وامكتوب‪ ،‬مرت هذه السنوات وقد تركت ذكراها اأوى‬ ‫محفورة ي اأذهان‪ ،‬فمن منا ا يتذكر أنشودة‪:‬‬

‫عــمــي عــمــي أبــــو فــاح‬ ‫جــايــب جــايــب لــنــا هدية‬ ‫هدية حلوة من الراث‬

‫ي مــهــرجــان الجنادرية‬

‫ومـن منا ينى تلـك اإطالة البهيـة التي كانت‬ ‫تطلها القرى الراثية ي بداية تكوينها وأصبحت اليوم‬ ‫معلمـا حضاريا مـن معالم الراث عـى أرض الواقع‪،‬‬

‫ومن منا ا يتذكر امـرح اأول الذي أقيمت عليه أول‬ ‫ااحتفـاات ي الجنادرية‪ ،‬ومن منـا ا يتذكر القصائد‬ ‫الرنانـة التي تأتـي ي حفل اافتتـاح‪ ،‬الفصيحة منها‬ ‫والشـعبية التي خلدت ي اأذهان قصة كفاح اإنسان‪،‬‬ ‫ومن ا يتذكر قصائد الشـاعر الكبـر خلف بن هذال‬ ‫التي كانت تواكب اأحداث السياسـية وااجتماعية أوا‬ ‫بأول‪ ،‬يا لهـذا العمر الذي يتقدم بنـا‪ ،‬ويا لهذا الزمن‬ ‫الـذي يجـري معنا ومـن حولنـا‪ ،‬ونحن نتابـع أيامه‬ ‫بلهفة ونحسب لياليه بشوق وننتظر إطالة امهرجان‬ ‫الوطني كل عـام‪ ،‬لقد انقضت ثمانيـة وعرون عاما‬ ‫ومهرجان الجنادرية عوده معتق‪ ،‬وبخوره شـامخ لم‬ ‫يتأثر بتقادم العمر‪ ،‬ولم ي َِش ْخ بفعل السنن‪ ،‬بل يزداد‬ ‫قوة وتوهجا ومعانا كل عام‪.‬‬ ‫امهرجـان الوطنـي للـراث والثقافـة مـن أهم‬ ‫التظاهرات الثقافيـة ي امنطقة العربية وله دور بارز‬ ‫ي تعريـف العالم بنـا وبراثنا‪ ،‬وثقافتنا‪ ،‬فاأنشـطة‬ ‫امنرية التي يقدمها كل عام تتسـم بالقوة والجدية ي‬ ‫الطرح‪ ،‬وبالجزالة ي امعنى‪ ،‬والدول التي تحل ضيوفا‬ ‫عى امهرجان تقدم نماذج جميلة من تراثها وثقافتها‪،‬‬ ‫وهـذا العام تأتـي الرامج قويـة كالعـادة‪ ،‬ومتوائمة‬ ‫مـع اأحـداث الجديـدة ي عامنـا العربي واإسـامي‬ ‫لتنقل صـورة حية متابعي الحـراك الثقاي ي الداخل‬ ‫والخـارج‪ ،‬فالجدول الثقاي زاخر باأنشـطة النوعية‪،‬‬ ‫فضا عن مسابقة القرآن الكريم والعروض امرحية‬ ‫والفنيـة فـإن برنامـج الفعاليـات حافل باأمسـيات‬ ‫الشعرية والندوات الفكرية وامحارات الثقافية التي‬ ‫تناقش متغرات الوطن العربي واإسامي‪ ،‬والتحديات‬ ‫الجديـدة التي تفتح أبوابا واسـعة عى الثقافة واأدب‬

‫‪tareq@alsharq.net.sa‬‬

‫وينهون عن امنكر كذلك وفق امفهوم‬ ‫الواسع لأمر بامعروف والنهي عن امنكر‪،‬‬ ‫الذي مع التتويج باإيمان بالله يثمر خرية‬ ‫وتفوقاً‪ .‬إنني ا أخفي سعادتي بحالة‬ ‫(ااحتساب الكرى) التي تمارسها فئات‬ ‫ومؤسسات مختلفة من امجتمع‪ ،‬وي مجمل‬ ‫ااتجاهات التي تحتاج إى تصحيح واستدراك‪.‬‬ ‫إن ر الحياة السعودية امعارة وما يجب‬ ‫أن يكون محور عمل امثقفن عليه هو‬ ‫قراءة مجمل ذلك الحراك والنظر له بإيجابية‬ ‫تستنقذه من الرؤى الضيقة وتضعه ي خانة‬ ‫امكتسبات‪.‬‬ ‫إن نقد التنمية امستمر‪ ،‬ومحاربة‬ ‫الشهادات الوهمية‪ ،‬والوعي الحقوقي‪،‬‬ ‫ومكافحة الفساد‪ ،‬ونقد الخطاب الديني‬ ‫امحي وما يتبعه من نقد النقد‪ ،‬كل ذلك وغره‬ ‫عامة صحة امجتمع وشبابه وتطلعه‪ ،‬ما‬ ‫يتطلب اارتفاع مستوى كهذا إيجاد حداثة‬ ‫تواكب التحديث ي آن واحد عى القول إن لكل‬ ‫أمة حداثتها الخاصة‪.‬‬ ‫ولن كان اأمر بامعروف والنهي عن‬ ‫امنكر ي إحدى صوره مشغوا ً بالحكمة‬ ‫وتجنب تكبر امنكر‪ ،‬فإن حالة ااحتساب‬ ‫الكرى عليها ااشتغال أيضا ً عى امنكرات‬ ‫واأدواء امستقرة ي نفوس وعقول القائمن‬ ‫عليها‪ ،‬فنحن إذا ً أمام حالة (كشف) ا‬ ‫(نتيجة)‪ ،‬كشف للنخبة امثقفة وللمؤسسات‬ ‫القائمة من كل اتجاه وطريقة تفكرها‬ ‫وتعاطيها مع امرحلة‪.‬‬ ‫أول هذه اأدواء الضعف الشديد ي فكر‬ ‫(الشفافية) وثقافة امعلومة ما يصنع بيئة‬ ‫مناسبة للشائعات التي تصبح (واقع َم ْن‬ ‫ا واقع له) وتتحمل امؤسسات هذا الخلل‬

‫والفكـر الحديث الـذي يواجهه العرب وامسـلمون ي‬ ‫الوقت الحاي‪ ،‬متمنيا أن يحظى الشباب بنصيب اأسد‬ ‫من هذه الرامج وأن تكون هي الفئة امستهدفة اأكثر‬ ‫حظا‪.‬‬ ‫فمهرجـان (الجنادرية) خال مسـرته الطويلة‬ ‫عكـس انطباعا جميـا‪ ،‬وصورة مرفة عـن مملكتنا‬ ‫الغاليـة‪ ،‬وما تحمله ي ثناياها مـن تراث عربي أصيل‬ ‫بثرائـه وتنوعـه‪ ،‬فعـى مـدار شـهر إا قليـا‪ ،‬يقدم‬ ‫امهرجـان الوطني الرامج الرسـمية الثقافية امتنوعة‬ ‫بن الـراث واأدب والثقافة واسـتضافة إحدى الدول‬ ‫لتقـدم لنا برامـج للتعريف بهـا وبراثها اإنسـاني‪،‬‬ ‫فضا عما تقدمه القرى الراثية السـعودية من برامج‬ ‫وفعاليـات ثقافيـة سـياحية وترفيهيـة‪ ،‬تنقل صورة‬ ‫مصغـرة عن الـراث اأصيـل للمناطـق وامحافظات‬ ‫والقرى ي جميع أنحاء امملكـة وكافة أرجاء الجزيرة‬ ‫العربية‪ ،‬كل ذلك جميـل ورائع‪ ،‬ويقدم خدمات جليلة‬ ‫ي الراث والثقافة ا ينساها الزمن‪.‬‬ ‫ونظـرا مكانة امهرجان العظيمة ي نفوسـنا وي‬ ‫وجـدان الشـعوب العربية واإسـامية‪ ،‬فإننـا نتمنى‬ ‫مـن القائمن عى إعداد الرامـج الثقافية كلما وضعوا‬ ‫ي حسـابهم امتغـرات الجديدة‪ ،‬أن يتـم الركيز عى‬ ‫فئة الشـباب من الجنسـن فهم عدة الوطن وهم عماد‬ ‫امستقبل‪ ،‬وهم السـواعد التي نعول عليها ي استمرار‬ ‫البنـاء والنماء‪ ،‬فبالهمم العالية تعلو مكانة امجتمعات‬ ‫وبصـاح الشـباب ترتقـي وتسـتقيم الحيـاة‪ ،‬وعى‬ ‫العكس فإن عدم ااهتمام بالشـباب يجعل امجتمع ي‬ ‫فوى عارمة‪ ،‬ويشـيع الجهل‪ ،‬وتكثر فيه اانحرافات‬ ‫واأمراض النفسية‪.‬‬ ‫فلم ا يكون امهرجان الوطني من أهم الحاضنات‬ ‫ااسـراتيجية لطاقـات الشـباب ومواهبهـم؟ هـذه‬ ‫الطاقات التي ستسـهم با شـك ي دفـع حراك عجلة‬ ‫التنميـة الفكريـة والثقافيـة وااجتماعيـة ي الوطـن‬ ‫العربي‪ ،‬فإراكهم ي الرامج امعرفية وإثراء معارفهم‬ ‫واجب وطني وإنساني‪ ،‬وضخ أكر قدر ي عقولهم من‬ ‫مراثهم الشـعبي يعـزز حضورهم ي امشـهد الثقاي‬ ‫ويجعلهم عى تواصل دائم مع تراثهم اإنساني الكبر‬ ‫والعظيم‪ ،‬وإراكهم ي اأمسـيات الشعرية‪ ،‬والثقافية‬ ‫مع الرواد ‪-‬ليستفيدوا من خراتهم وتجاربهم‪ -‬مطلب‬ ‫حضاري‪ ،‬ليسـتمر العطـاء والبناء وهـم عى اتصال‬ ‫حقيقـي وامتداد متواصـل مع هذه الجسـور اممتدة‬ ‫وامتصلة بن اماي والحار لثقافة الوطن‪.‬‬

‫الذي يمكن تتبع دواعيه التي من أخطرها‬ ‫ااستئثار بالفهم والتحليل ما يعكس وصاية‬ ‫خفية تستهن بامجموع‪.‬‬ ‫وثاني هذه اأخطاء يكمن ي (ذعر‬ ‫ااختطاف)‪ ،‬حيث أصبح الخائفون من يء‬ ‫ما أو عى يء ما حارين ي كل محفل‪،‬‬ ‫وعى الرغم من أن الخوف مظهر صحي‬ ‫عند توظيفه كشعور للحذر‪ ،‬فإنه يصبح‬ ‫عائقا ً عندما يغدو طريقة تفكر تتحول إى‬ ‫خطابات أو برامج‪ .‬ولعل هذا الخوف يعكس‬ ‫رغبة ي سام وسكون ا ينسجمان أبدا ً مع‬ ‫امرحلة‪.‬‬ ‫أما ثالث سلبيات القائمن عى ااحتساب‬ ‫العام‪ ،‬فهو عدم القدرة عى (التشخيص)‬ ‫الصحيح للمشكات‪ ،‬فناحظ ي تنظرهم‬ ‫حضور اانطباع‪ ،‬وقلة العلم‪ ،‬وسيطرة‬ ‫اأفكار امسبقة‪ ،‬وتعجل النتائج رغم أن كثرا ً‬ ‫ما يحصل ي الواقع السعودي يمتثل تماما ً‬ ‫لسنن الله ي الكون‪ ،‬وإن حضور أنموذج‬ ‫جاهز عمل بليد‪ ،‬وليس مطلوبا ً ي اأصل‪.‬‬ ‫وأخراً‪ ،‬فإن (الراكة) كفكرة وكقيمة‬ ‫عليا ثم كتطبيق تبدو بعيدة عن إحساس‬ ‫الجمهور بها‪ ،‬وهذا اانفصال مزعج له آثاره‬ ‫السالبة وتتحمل امؤسسات مرة أخرى هذا‬ ‫اإشكال خاصة عند الحديث عن (وطن)‬ ‫يملك كل امكونات وامؤهات الازمة للتفوق‬ ‫وللنجاة مما وقع فيه آخرون‪.‬‬ ‫هذه الخطايا اأربع يمكن أن نلمحها‬ ‫ دوما ً ‪ -‬عند جميع امنعطفات امهمة ي‬‫مسرة امجتمع‪ ،‬وهي تعكس خلاً عميقا ً ي‬ ‫تكوين بعض النخب وامؤسسات قد يكون‬ ‫عائقا ً أمام إفراز ثقاي ا يتقن تحكيم امرحلة‬ ‫برمتها ويدعها هماً لتاريخ سيتلوه غرباء‪.‬‬

‫شرفة مشرعة‬

‫ا تعيدونا‬ ‫إلى «سنة‬ ‫أولى‬ ‫إنترنت»!‬ ‫ناصر المرشدي‬

‫•ي�دور الكام حول برام�ج ومواقع التواصل‬ ‫ااجتماع�ي‪ ،‬وع�ن توج�ه إى تقيي�د محتواه�ا‪،‬‬ ‫وف�رض امزيد من الرقابة عليه�ا‪ ،‬أو حجب ومنع‬ ‫بعضها‪.‬‬ ‫•إن صح ما يدور‪ ،‬فنحن نس�ر عكس العالم‬ ‫الذي تجاوز هذه امرحلة‪ ،‬ووظف تقنيات التواصل‬ ‫فيما هو مفيد من معارف وعلوم وأبحاث‪.‬‬ ‫•ضعف وقص�ور وتعطيل القوان�ن امتعلقة‬ ‫بتقنية امعلومات‪ ،‬والنر اإلكروني‪ ،‬ا ينبغي أن‬ ‫يك�ون ذريعة لحرمان الناس من تقنيات متوافرة‬ ‫ي كل البل�دان‪ ،‬أو ف�رض رقاب�ة م�ن أي نوع عى‬ ‫مس�تخدميها‪ ،‬وا حت�ى تسيب هذا الش�عور إى‬ ‫نفوسهم‪.‬‬ ‫•العالم كله يعيش ي فضاء مفتوح‪ ،‬ومحاولة‬ ‫الس�يطرة عى ما يقذف به إلينا هذا الفضاء أشبه‬ ‫بمحاولة اإمساك بقطرات امطر لئا تبلل اأرض!‬ ‫•م�ا يح�دث الي�وم ي مواق�ع التواص�ل من‬ ‫تج�اوزات ش�تى‪ ،‬نتيجة طبيعي�ة لتعاطي جرعة‬ ‫كبرة من الحرية‪ ،‬وترك الحوار مفتوحا ً س�ينضج‬ ‫التجربة مع الزمن‪ ،‬إى أن نصل إى حرية مس�ؤولة‬ ‫ي نهاية امطاف‪.‬‬ ‫•تدخل الرقيب ي هذا الوقت سيبقي التجربة‬ ‫نيئة‪ ،‬وسيعيدنا إى «سنة أوى أنرنت»!‬ ‫•أيه�ا الرقي�ب ‪ :‬أت�رك الن�اس تع�ر وتفكر‬ ‫ع�ال‪ ،‬وا تأخذن�ا جميع�ا ً إى منطق�ة‬ ‫بص�وت‬ ‫ٍ‬ ‫صامت�ة‪ ،‬ثم يأتي يوم نتمن�ى لو نعرف ماذا خلف‬ ‫الصمت اموحش!‬ ‫‪nalmorshedi@alsharq.net.sa‬‬

‫اأربعاء ‪ 15‬جمادى اأولى ‪1434‬هـ ‪ 27‬مارس ‪2013‬م العدد (‪ )479‬السنة الثانية‬

‫السعوديون‬ ‫يأمرون بالمعروف‪..‬‬

‫رأي‬

‫خلية‬ ‫التجسس‬ ‫واحتواء‬ ‫أبناء الوطن‬

‫مثلم�ا قال�ت وزارة الداخلي�ة كلمتها ي حق خلية التجس�س؛‬ ‫سيكون للقضاء العادل منصة يقول فيها كلمته أيضاً‪ .‬وسينال كل‬ ‫ذي ٍ‬ ‫ح�ق حق�ه‪ ،‬إدانة أو ترئ�ة أو تورطا ً نس�بيا ً ي الخلية امتهمة‪.‬‬ ‫ولك�ن امه�م � اآن � لي�س الخلية التي وقعت تحت س�يطرة رجال‬ ‫اأم�ن اليقظ�ن‪ ،‬امه� ّم ه�و تحاي اتس�اع الدائ�رة لتك�ون خلية‬ ‫التجسس ذريعة لإساءة إى جزء مهم من أبناء الوطن‪.‬‬ ‫ومن امؤك�د أن امواطنن ي كل الوطن ا يقبلون بجريمة كتلك‬ ‫الت�ي تورط�ت فيها خلي�ة التجس�س‪ ،‬والخيانة جريم�ة ا تُغتفر‪.‬‬ ‫لك�ن امقبوض عليهم ا يمثلون إا أنفس�هم‪ ،‬وا ذنب لعائاتهم أو‬ ‫أقاربهم أو أبناء امناطق التي يعيش�ون فيه�ا‪ ،‬وا يمثلون الطائفة‬ ‫الش�يعية الكريمة التي تنعم برعاية وطنية تحت سقف هذه الباد‬ ‫الطيبة أسوة بجميع امواطنن من كافة امناطق وامذاهب واأعراق‬

‫واألوان‪.‬‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫وإذا كان اللع�ب ع�ى أوتار الطائفية ش�أنا إيراني�ا معروفا ي‬ ‫إعامها وسياس�اتها ي التعامل مع بعض قضايانا الداخلية؛ فإننا‬ ‫� كمواطن�ن رف�اء � يجدر بنا أا نه�وي إى امس�توى ذاته الذي‬ ‫يمارس�ه اإع�ام اإيراني وقنواته التي ّ‬ ‫تدس العك�ر ي اماء الصاي‪،‬‬ ‫اتجارا ً وترويجا ً مفاهيم مغلوطة‪.‬‬ ‫وبعض السعودين الشيعة لديهم تجربة مريرة مع السياسين‬ ‫اإيرانين منذ فوَران ش�عارات «تصدير الثورة»‪ ،‬فقد لعب إعامهم‬ ‫عى وتر «امستضعفن ي اأرض»؛ واجتذب مخدوعن منهم أطلقوا‬ ‫عى أنفس�هم‪ ،‬احقاً‪ ،‬اس�م «امعارضة الس�عودية»‪ .‬لكن السياسة‬ ‫اإيراني�ة طردته�م م�ن أراضيه�ا ع�ام ‪ ،1986‬فتفرقوا ب�ن الهند‬ ‫وبريطانيا وسوريا واليمن والسودان ودول أخرى‪ ،‬وعوملوا معاملة‬

‫غ�ر ائقة‪ .‬وبق�ي حالهم عى ه�ذا الترد حتى ع�ادوا إى بادهم‬ ‫ضمن عفو شملهم جميعا ً عام ‪.1993‬‬ ‫الوطن�ي يحت�م علين�ا أا نس�مح �‬ ‫وب�ا ش�ك؛ ف�إن واجبن�ا‬ ‫ّ‬ ‫كسعودين � بأن يعيد التاريخ إصدار نسخة جديدة‪ ،‬وأوى خطواتنا‬ ‫هي احتواء إخواننا امواطنن‪ ،‬حتى ا يقع نفر منهم مجددا ً ي الفخ‬ ‫اإيراني‪ ،‬واأهم هو أا نسمح بنجاح السياسين اإيرانين ي خداع‬ ‫إخواننا امواطنن‪.‬‬ ‫إن وطنهم أوى بهم‪ ،‬ومواطنتهم أثمن من أي واء آخر‪ ،‬ودورنا‬ ‫يج�ب أن ير ّك�ز عى قيم�ة امواطنة الت�ي تتح�اى التعميم وخلط‬ ‫أوراق امتهمن ي الخلية بباقي امواطنن الشيعة الذين يدينون لهذا‬ ‫الوطن بالواء وامحبة واإخاص‪ ،‬ش�أنهم شأن إخوانهم امواطنن‬ ‫ي امملكة العربية السعودية‪.‬‬

‫‪17‬‬


‫قمة الدوحة‪:‬‬ ‫قرا ٌر بمنح الدول‬ ‫العربية حق‬ ‫تسليح المعارضة‬ ‫السورية‬

‫الدوحة ‪ -‬أف ب‬ ‫أك�د قرا ٌرعرب�ي خاص بس�وريا ي القم�ة امنعقدة‬ ‫أم�س الثاثاء ي الدوح�ة عى حق كل دول�ةٍ عربية‬ ‫ي تس�ليح امعارض�ة الس�ورية‪ ،‬كما أك�د عى منح‬ ‫اائتاف الوطني امعارض جميع مقاعد دمشق ي الجامعة‬ ‫العربي�ة ومنظماته�ا حتى تنظي�م انتخابات ي س�وريا‪.‬‬ ‫وش�دد قرار القمة‪ ،‬الذي تمت اموافقة عليه بحسب مصدر‬ ‫ي الجامع�ة العربية‪ ،‬عى «أهمي�ة الجهود الرامية للتوصل‬ ‫إى حل سياي ‪-‬كأولوية‪ -‬لأزمة السورية مع التأكيد عى‬

‫الحق لكل دولة وفق رغبتها تقديم كافة وسائل الدفاع عن‬ ‫النفس بما ى ذلك العسكرية لدعم صمود الشعب السوري‬ ‫والجيش الحر»‪.‬‬ ‫ورح�ب القرار ب�� «ش�غل اائتاف الوطن�ي لقوى‬ ‫امعارضة الس�ورية مقعد الجمهورية العربية السورية ى‬ ‫جامعة الدول العربية ومنظماتها ومجالسها إى حن إجراء‬ ‫انتخاب�ات تف�ي إى تش�كيل حكومة تتوى مس�ؤوليات‬ ‫الس�لطة ى س�وريا»‪ .‬وأكد القرار العربي اعتبار اائتاف‬ ‫«اممثل الرعي الوحيد للشعب السوري وامحاور اأساس‬ ‫مع جامعة الدول العربية‪ ،‬وذلك تقديرا لتضحيات الشعب‬

‫السوري والظروف ااستثنائية التى يمر بها»‪.‬‬ ‫وأش�ار القرار إى تحفظات الجزائ�ر والعراق والنأي‬ ‫بالنفس بالنسبة للبنان‪.‬‬ ‫ودعا القرار العربي أيضا إى عقد مؤتمر دوي ي إطار‬ ‫اأمم امتحدة من أجل إعادة اإعمار ى س�وريا وإى تكليف‬ ‫امجموع�ة العربية ى نيوري�وك بمتابعة اموضوع مع اأمم‬ ‫امتحدة لتحديد مكان وزمان امؤتمر‪.‬‬ ‫وح�ث القرار «امنظمات اإقليمي�ة والدولية ااعراف‬ ‫باائتاف الوطني ممثا رعيا وحيدا للش�عب الس�وري»‬ ‫عى غرار الجامعة العربية‪.‬‬

‫قادة الدول العربية ي صورة تذكارية جماعية أمس ي الدوحة‬

‫(أ ف ب)‬

‫اأربعاء ‪ 15‬جمادى اأولى ‪1434‬هـ ‪ 27‬مارس ‪2013‬م العدد (‪ )479‬السنة الثانية‬

‫البرلمان العربي‪ :‬تعيين‬ ‫المرأة في مجلس‬ ‫دعم‬ ‫الشورى السعودي ٌ‬ ‫لدورها السياسي‬

‫الدوحة ‪ -‬واس‬ ‫اعتر رئيس الرمان العربي‪ ،‬أحمد‬ ‫بن محمد الجروان‪ ،‬قرار خادم‬ ‫الحرمن الريفن‪ ،‬املك عبدالله بن‬ ‫عبدالعزيز‪ ،‬بتعين ‪ 30‬امرأة ي مجلس‬ ‫الشورى تأكيدا ً ودعما ً لدور امرأة ي‬ ‫امشاركة السياسية‪.‬‬

‫كما قال الجروان‪ ،‬ي افتتاح القمة‬ ‫العربية ي الدوحة أمس‪ ،‬إن مبادرة ملك‬ ‫البحرين‪ ،‬املك حمد بن عيى آل خليفة‪،‬‬ ‫بإطاق الحوار الوطني الشامل لجميع‬ ‫مكونات امجتمع البحريني ستؤدي إى‬ ‫تعزيز امشاركة الديمقراطية والحكم‬ ‫الرشيد‪.‬‬ ‫وأش��اد بإطاق الحوار الوطني‬

‫الشامل الذي شهدته اليمن هذا الشهر‬ ‫تحت رعاية الرئيس اليمني عبد ربه‬ ‫منصور هادي الذي يهدف إى تحقيق‬ ‫التوافق الوطني بن أبناء الشعب اليمني‬ ‫وبناء الدولة الديمقراطية الحديثة‪.‬‬ ‫كما حيا الجروان مبادرة أمر قطر‪،‬‬ ‫الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني‪ ،‬بإجراء‬ ‫أول انتخابات برمانية ي تاريخ الباد‬

‫مجلس الشورى القطري ي النصف الثاني‬ ‫من هذا العام‪ ،‬كما رحب باانتخابات‬ ‫التريعية التي جرت مؤخرا ً ي جيبوتي‬ ‫التي اتسمت بالنزاهة والشفافية‪.‬‬ ‫وأع��رب الجروان عن أمله ي أن‬ ‫تحدث قمة الدوحة نقلة متميزة ي صناعة‬ ‫امستقبل الواعد ي العالم العربي بما‬ ‫يحقق تطلعات الشعوب العربية‪.‬‬

‫‪politics@alsharq.net.sa‬‬

‫‪19‬‬

‫خادم الحرمين‪ :‬اأسد يتلقى العتاد العسكري من مصادر ا َتخفى على أحد‬ ‫الدوحة ‪ -‬واس‬ ‫ألقى وي العهد نائب رئيس‬ ‫مجلس الوزراء وزير الدفاع‪،‬‬ ‫صاحب السمو املكي اأمر‬ ‫ً‬ ‫كلمة‬ ‫سلمان بن عبدالعزيز‪،‬‬ ‫خال القمة العربية التي بدأت‬ ‫أعمال دورتها ال� ‪ 24‬ي العاصمة‬ ‫ً‬ ‫نيابة عن‬ ‫القطرية الدوحة أمس‪،‬‬ ‫خادم الحرمن الريفن املك عبد‬ ‫الله بن عبدالعزيز‪.‬‬ ‫واعتر خ��ادم الحرمن‪ ،‬أن‬ ‫ماض قدُما ً ي إفشال‬ ‫نظام اأسد ٍ‬ ‫أي مبادرة عربية أو دولية لحل‬ ‫اأزمة السورية سياسيا ً لقناعته‬ ‫ً‬ ‫خاصة‬ ‫بالحل اأمني والعسكري‪،‬‬ ‫مع استمرار تلقيه ما يحتاجه من‬ ‫عتا ٍد عسكري من مصادر ا تخفى‬ ‫عى أحد‪.‬‬ ‫ونبَه خادم الحرمن‪ ،‬إى أن‬ ‫امجتمع ال��دوي لم يحسم أمره‬ ‫بعد حيال كيفية التصدي للجرائم‬ ‫ضد اإنسان السوري‪ ،‬محذرا ً من‬ ‫اانعكاسات الخطرة لردي اأوضاع‬ ‫اإنسانية جراء تدفق الاجئن‬ ‫السورين عى أم��ن واستقرار‬ ‫امنطقة‪.‬‬ ‫كلمة خادم الحرمن‬ ‫وبدأ وي العهد كلمة خادم‬ ‫الحرمن بقوله‪« :‬بسم الله الرحمن‬ ‫الرحيم‪ ،‬والصاة والسام عى أرف‬ ‫اأنبياء وامرسلن‪ .‬صاحب السمو‬ ‫أمر دولة قطر الشقيقة رئيس القمة‬ ‫العربية‪ ،‬أصحاب الجالة والفخامة‬ ‫والسمو‪ ،‬أصحاب امعاي والسعادة‪،‬‬ ‫السيدات والسادة أعضاء الوفود‪،‬‬ ‫السام عليكم ورحمة الله وبركاته‪.‬‬ ‫اسمحوا ي ي البداية أن أعرب‬ ‫لكم عن شكري وتقديري أخي‬ ‫صاحب السمو الشيخ حمد بن‬ ‫خليفة آل ثاني والشعب القطري‬

‫لقطات‬ ‫من‬ ‫القمة‬

‫الشقيق عى استضافة هذه القمة‪،‬‬ ‫وإني عى ثقة إن شاء الله‪ ،‬من أن‬ ‫حكمة ودراي��ة أخي سمو الشيخ‬ ‫حمد‪ ،‬كفيلة بإنجاح مداواتنا وسط‬ ‫ظروف عربية وإقليمية بالغة الدقة‬ ‫والحساسية»‪.‬‬ ‫وأض��اف وي العهد «أيها‬ ‫اإخوة‪ :‬واآن يرفني أن أقرأ عى‬ ‫مجلسكم اموقر كلمة سيدي خادم‬ ‫الحرمن الريفن املك عبدالله‬ ‫بن عبدالعزيز‪ ،‬كما كلفني بذلك‬ ‫حفظه الله وهذا نصها‪ :‬أيها اإخوة‬ ‫ق��ادة ال��دول العربية الشقيقة‪،‬‬ ‫ونحن نجتمع لتدارس شؤون أمتنا‬ ‫العربية كما هو الحال ي كل عام‪،‬‬ ‫تظل القضية الفلسطينية عى رأس‬ ‫اهتماماتنا وي صدارة جدول أعمالنا‬ ‫حيث التحدي ما زال قائما ً والحقوق‬ ‫ما زالت مسلوبة والعدل ما زال‬ ‫مفقوداً»‪.‬‬ ‫توحّ د الشعب الفلسطيني‬ ‫ً‬ ‫نيابة عن‬ ‫وتابع وي العهد‬ ‫خادم الحرمن‪« :‬إن النزاع العربي‬ ‫اإرائيي الذي مى عليه أكثر‬ ‫من ستة عقود سيظل محتدما ً ما‬ ‫لم ينل الشعب العربي الفلسطيني‬ ‫ي فلسطن حقوقه امروعة‪ ،‬التي‬ ‫أقرت بها جميع قرارات الرعية‬ ‫الدولية بما ي ذلك حقه الطبيعي‬ ‫ي العيش الكريم ي كنف دولة‬ ‫مستقلة‪ ،‬تتوفر فيها عنار السيادة‬ ‫وااستقال والتواصل الجغراي‬ ‫إن شاء الله‪ ،‬وإننا ا نرى إمكانية‬ ‫لحل هذا النزاع ما لم يحدث ّ‬ ‫تغر‬ ‫ي سياسات الحكومة اإرائيلية‬ ‫وطريقة تعاطيها مع الحلول‬ ‫وامبادرات امطروحة التي سعت إى‬ ‫إفشالها وتفريغها من مضامينها‬ ‫من خال سياسات ااستيطان‬ ‫والقمع وقضم اأراي واانتهاكات‬ ‫امستمرة أبسط الحقوق اإنسانية‬

‫اأمر سلمان لدى وصوله مطار الدوحة أمس وي استقباله وي عهد قطر (واس)‬ ‫والسياسية لشعب فلسطن‪.‬‬ ‫ومن هذا الواقع امرير فإن‬ ‫الشعب الفلسطيني وقياداته‬ ‫مطالبون اليوم أكثر من أي وقت‬ ‫لتجاوز كل الخافات‪ ،‬والوقوف‬ ‫جبهة واحدة تستند ي نضالها إى‬ ‫جبهة عربية مراصة‪ ،‬توفر لها كل‬ ‫الدعم وامساندة خاصة وقد مضينا‬ ‫جميعا ً والحمد لله‪ ،‬أبعد مدى ي‬ ‫إثبات رغبتنا وعزمنا عى بلوغ‬ ‫السام العادل والشامل والدائم الذي‬

‫يحقق اأمن وااستقرار والنماء‬ ‫للجميع‪.‬‬ ‫إن قرار الجمعية العمومية‬ ‫لأمم امتحدة والقاي بمنح‬ ‫فلسطن صفة امراقب غر العضو‬ ‫ي الهيئة الدولية إنما يعكس اإرادة‬ ‫العربية الساحقة للمجتمع الدوي‪،‬‬ ‫ويجب استثمار هذا اموقف العامي‬ ‫والبناء عليه استكمال تحقيق‬ ‫مقومات الدولة الفلسطينية امستقلة‬ ‫عى ح��دود ‪1967‬م وعاصمتها‬

‫• ي لفتة عناية واهتمام‪ ،‬توجّ ه وي العهد‪ ،‬اأمر سلمان بن عبدالعزيز‪ ،‬لحظة‬ ‫وحر َ‬ ‫ص عى‬ ‫دخوله إى مقر عقد القمة العربية‪ ،‬إى مقاعد الوفد اإعامي السعودي‪ِ ،‬‬ ‫تحية جميع أعضائه قبل انطاق الجلسة اافتتاحية‪.‬‬ ‫• أجرى اأمر سلمان بن عبدالعزيز‪ ،‬عددا ً من اللقاءات مع زعماء وشخصيات‬ ‫عربية‪ ،‬كانت اأبرز حضورا ً ي القمة‪.‬‬ ‫• وفد امعارضة السورية لم يشغل مقعد سوريا خال كلمة خضر الخزاعي‪ ،‬وهو‬ ‫نائب رئيس العراق‪ ،‬الذي ترأس الدورة امنتهية للجامعة العربية‪ ،‬وانتظر حتى جاءت‬ ‫الدعوة من أمر قطر بعد تسلمه رئاسة الدورة الجديدة‪.‬‬ ‫• رئيس اائتاف‪ ،‬معاذ الخطيب‪ ،‬طلب الكلمة بعد وي العهد‪ ،‬وشكره وامملكة عى‬

‫القدس الريف وصوا ً إى بلوغها‬ ‫صيغة دولة كاملة العضوية ي‬ ‫منظمة اأمم امتحدة إن شاء الله‪.‬‬

‫وتطلعاتها‪ ،‬إنه وي ذلك والقادر‬ ‫عليه‪ ،‬والسام عليكم ورحمة الله‬ ‫وبركاته»‪.‬‬

‫جدول أعمال حافل‬ ‫وعن ج��دول أعمال القمة‪،‬‬ ‫ً‬ ‫نيابة عن خادم‬ ‫أوضح وي العهد‬ ‫الحرمن‪« :‬أمامنا جدول أعمال‬ ‫حافل بقضايا وهموم وطننا‬ ‫العربي الكبر‪ ،‬سياسية واقتصادية‬ ‫واجتماعية وثقافية‪ ،‬ومؤخرا ً‬ ‫استضافة امملكة العربية السعودية‬ ‫مؤتمر القمة العربية ااقتصادية‬ ‫التنموية وااجتماعية الثالثة‪ ،‬والتي‬ ‫صدر عنها العديد من القرارات التي‬ ‫تهدف إن شاء الله‪ ،‬إى تعزيز التنمية‬ ‫العربية ودعم التكامل ااقتصادي‪.‬‬ ‫وقد جاءت قرارات قمة الرياض‬ ‫ولله الحمد‪ ،‬استكماا ً لقرارات قمة‬ ‫الكويت ورم الشيخ من حيث‬ ‫مامستها احتياجات امواطن‬ ‫العربي‪ ،‬وااستجابة لتطلعاته‬ ‫وطموحاته‪ ،‬غر أن بلوغ اأهداف‬ ‫امرجوة من هذه القرارات يتطلب‬ ‫نقلة نوعية ي منهج وأسلوب العمل‬ ‫العربي امشرك سواء من حيث إعادة‬ ‫هيكل الجامعة العربية ي تمكينها‬ ‫من مواكبة امستجدات وامتغرات‬ ‫أو من زاوية إزالة امعوقات ومواطن‬ ‫الخلل التي تعرض مسرة العمل‬ ‫العربي امشرك‪ ،‬ويقف عائقا ً أمام‬ ‫تنفيذ قرارات الجامعة‪ ،‬وي تقديرنا‬ ‫وثيقة العهد واميثاق التي توصلنا‬ ‫إليها ي قمة تونس تتضمن جملة‬ ‫من اأسس وامبادئ التي تشكل‬ ‫رافدا ً مسرة العمل العربي امشرك‬ ‫امستند إى الجدية وامصداقية‬ ‫وهو أكثر ما نحتاج إليه ي سياق‬ ‫التعامل مع واقعنا امضطرب‪ .‬وي‬ ‫الختام أدعو الله العي القدير أن‬ ‫يسدد خطانا وأن يوفقنا جميعا إى‬ ‫ما نصبو إليه‪ ،‬ويحقق أمتنا آمالها‬

‫وي العهد رئيسا ً للوفد السعودي‬ ‫وكان وي العهد‪ ،‬صاحب السمو‬ ‫املكي اأمر سلمان بن عبدالعزيز‬ ‫آل سعود‪ ،‬وصل إى دولة قطر أمس‬ ‫ً‬ ‫نيابة عن خادم الحرمن‬ ‫لرأس‬ ‫الريفن وفد امملكة إى القمة‬ ‫العربية ي دورتها العادية ال� ‪،24‬‬ ‫التي بدأت أعمالها ي الدوحة أمس‪.‬‬ ‫واستقبل وي العهد لدى‬ ‫وصوله مطار الدوحة الدوي وي‬ ‫عهد قطر‪ ،‬الشيخ تميم بن حمد‬ ‫آل ثاني‪ ،‬وسفر امملكة ي مر‬ ‫ومندوبها الدائم لدى جامعة الدول‬ ‫العربية‪ ،‬أحمد بن عبدالعزيز قطان‪،‬‬ ‫والقائم باأعمال باإنابة ي سفارة‬ ‫امملكة ي قطر‪ ،‬الدكتور هندي بن‬ ‫حميد‪ ،‬واملحق العسكري السعودي‬ ‫ي قطر‪ ،‬العميد رك��ن صالح‬ ‫القحطاني‪ ،‬وسفر قطر ي امملكة‪،‬‬ ‫عي بن عبدالله آل محمود‪ ،‬وأعضاء‬ ‫السفارة السعودية ي قطر‪.‬‬ ‫ووصل ي معيّة وي العهد‪ ،‬نائب‬ ‫وزير الخارجية‪ ،‬اأمر عبدالعزيز‬ ‫بن عبدالله بن عبدالعزيز‪ ،‬ورئيس‬ ‫دي���وان وي العهد مستشاره‬ ‫الخاص‪ ،‬اأمر محمد بن سلمان‬ ‫بن عبدالعزيز‪ ،‬ووزير الدولة عضو‬ ‫مجلس ال��وزراء‪ ،‬الدكتور مساعد‬ ‫بن محمد العيبان‪ ،‬ووزير امالية‪،‬‬ ‫الدكتور إبراهيم بن عبدالعزيز‬ ‫العساف‪ ،‬ووزير الثقافة واإعام‪،‬‬ ‫الدكتور عبدالعزيز بن محيي الدين‬ ‫خوجة‪ ،‬ونائب رئيس امراسم املكية‬ ‫الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز‬ ‫الشلهوب‪ .‬وكان وي العهد غادر‬ ‫الرياض صباح أمس متوجها ً‬ ‫إى دولة قطر‪ ،‬وكان ي وداعه ي‬ ‫مطار قاعدة الرياض الجوية وزير‬

‫م��اقفها اتجاه سوريا‪ ،‬كما اعتذر عن نسيانه‪ ،‬ي كلمته التي ألقاها ي افتتاح القمة‪،‬‬ ‫تقديم الشكر لبعض الدول عى مواقفها تجاه بلده ومنها الكويت‪.‬‬ ‫• وفد امعارضة السورية كان محل ااهتمام والرحيب‪ ،‬خصوصا بعد تسلمه مقعد‬ ‫سوريا ي الجامعة العربية‪.‬‬ ‫• أعمال القمة اختُ ِرَت ي يو ٍم واحد وكانت جلساتها دقيقة‪.‬‬ ‫• الرئيس امري‪ ،‬محمد مري‪ ،‬عرض تقديم الخدمات العسكرية واأمنية لليمن‪،‬‬ ‫معاونته عى إعادة الهيكلة‪ ،‬كما حث امستثمرين عى زيادة ااستثمار ي مر اغتناما‬ ‫ل� «الفرصة الذهبية الحالية»‪ ،‬حسب تعبره‪.‬‬ ‫نقاش‬ ‫• كلمة الرئيس امري كانت اأطول‪ ،‬كما كان خروجه من القمة محل‬ ‫ٍ‬

‫الدوحة ‪ -‬وكاات‬ ‫دعا زعيم اائتاف الوطني‬ ‫السوري امعارض‪ ،‬أحمد‬ ‫معاذ الخطيب‪ ،‬الذي شغل‬ ‫أم��س مقعد ب��اده ي قمة‬ ‫جامعة الدول العربية للمرة اأوى‪،‬‬ ‫الوايات امتحدة إى استخدام‬ ‫صواريخ باتريوت لحماية مناطق‬ ‫يسيطرعليها مقاتلو امعارضة من‬ ‫القصف الجوي الذي تشنه القوات‬ ‫الحكومية السورية‪ ،‬لكن حلف‬ ‫شمال اأطلي رفض الفكرة‪.‬‬ ‫وأوض��ح الخطيب‪ ،‬ي كلمته‬ ‫أمام قادة الدول العربية امجتمعن‬ ‫ي الدوحة‪ ،‬أنه طلب من وزير‬ ‫الخارجية اأمريكي‪ ،‬جون كري‪ ،‬أن‬

‫أحمد معاذ الخطيب يشغل امقعد السوري ي الجامعة العربية أمس (أ ف ب)‬ ‫تساعد القوات اأمريكية ي الدفاع‬ ‫عن مناطق ي شمال سوريا تسيطر‬ ‫عليها امعارضة بصواريخ باتريوت‬ ‫أرض‪ -‬جو‪ ،‬مبيِنا ً أن كري وعده‬ ‫بدراسة اموضوع‪ .‬وأضاف «نحن ا‬

‫نخجل من الحصول عى مساعدات‬ ‫مخصصة للشعب السوري من‬ ‫الوايات امتحدة قدرها ‪ 350‬مليون‬ ‫دوار‪ ،‬لكن أقول إن دور الوايات‬ ‫امتحدة هو أكر من هذا»‪.‬‬

‫وتابع بقوله «نحن ما زلنا‬ ‫ننتظر قرارا ً من حلف الناتو حفاظا ً‬ ‫عى أرواح الناس ا لنقاتل‪ ،‬بل‬ ‫لنحمي الناس»‪.‬‬ ‫وي ر ٍد عى تريحات الخطيب‪،‬‬ ‫قال مسؤول ي الحلف ي مقره‬ ‫بروكسل «حلف شمال اأطلي‬ ‫ليست لديه نية التدخل عسكريا ً ي‬ ‫سوريا»‪.‬‬ ‫وشغل الخطيب مقعد سوريا‬ ‫الشاغر ي قمة الجامعة العربية رغم‬ ‫إعانه اأحد اماي أنه سيستقيل من‬ ‫رئاسة اائتاف الوطني السوري‪،‬‬ ‫وكانت الجامعة علقت عضوية‬ ‫سوريا ي نوفمر ‪ 2011‬احتجاجا ً‬ ‫عى استخدام العنف ضد امدنين‪.‬‬ ‫وشدد الخطيب خال القمة عى‬

‫أن الشعب السوري يرفض الوصاية‬ ‫وهو من سيقرر من سيحكمه «ا‬ ‫أي دولة ي العالم»‪ ،‬مطالبا ً بحصول‬ ‫امعارضة عى مقعد سوريا ي اأمم‬ ‫امتحدة بعد الحصول عى مقعدها ي‬ ‫الجامعة العربية‪.‬‬ ‫وتابع «يتساءلون من سيحكم‬ ‫سوريا‪ ،‬شعب سوريا هو الذي‬ ‫سيقرر ا أي دولة ي العالم‪ ،‬هو‬ ‫الذي سيقرر من سيحكمه وكيف‬ ‫سيحكمه»‪ .‬ووصف زعيم اائتاف‬ ‫الوطني مروع الحكومة السورية‬ ‫امؤقتة ب� «اإنجاز»‪ ،‬وقال إنه «تم‬ ‫اختيار رئيس لها هو غسان هيتو‬ ‫وك ّلنا ثقة به‪ ،‬وننتظر ي الهيئة‬ ‫العامة لائتاف تقديم برنامجه‬ ‫مناقشته»‪.‬‬

‫ق�ال وي العهد خال القم�ة العربية أمس ي الدوح�ة ً‬ ‫نيابة عن خادم‬ ‫الحرم�ن‪« :‬أيها اأخوة‪ :‬ا أرى أني بحاجة إى اس�تعراض عمق وأبعاد‬ ‫اأزمة الس�ورية التي تش�هد تفاقما ً مس�تمرا ً مع ازدي�اد وترة القتل‬ ‫والتدمر التي يمارسها النظام السوري ضد الشعب السوري مستخدما ً‬ ‫ي ذلك ش�تى أنواع أس�لحة الدم�ار وكل ما هو كفي�ل بإزهاق اأرواح‬ ‫وتدمر الباد وتريد امواطنن داخل وخارج س�وريا‪ ،‬يحدث ذلك كله‬ ‫أمام مرأى وسمع امجتمع الدوي الذي لم يحسم أمره بعد حيال كيفية‬ ‫التصدي لهذه الجرائم ضد اإنس�ان السوري‪ ،‬إننا ما زلنا عند اعتقادنا‬ ‫ماض قدما ً إفش�ال أي مبادرة عربي�ة أو دولية لحل‬ ‫أن نظ�ام اأس�د ٍ‬ ‫اأزمة سياسيا ً حتى لو أعلن عن قبولها طاما أن لديه القناعة بإمكانية‬ ‫حل اموضوع بالوس�ائل اأمنية والعسكرية‪ ،‬خاصة مع استمرار تلقيه‬ ‫ما يحتاجه من العتاد العسكري من مصادر ا تخفى عى أحد‪.‬‬ ‫إن حالة الردي امس�تمر ي اأوضاع اإنسانية من جراء تدفق النازحن‬ ‫والاجئن ا بد وأن تحمل معها انعكاس�ات خطرة عى أمن واستقرار‬ ‫امنطق�ة ما لم ينهِ امجتمع الدوي انقس�امه حول هذه امس�ألة‪ ،‬ويوفر‬ ‫للمعارض�ة الس�ورية امروع�ة ما تحتاج�ه من دعم س�ياي ومادي‬ ‫خاص�ة وأن فئ�ات امعارض�ة تنضوي جميعه�ا تحت ل�واء اائتاف‬ ‫الوطن�ي الس�وري باعتباره اممثل الرعي لش�عب س�وريا س�واء ي‬ ‫امجل�س ال�وزاري لجامعة الدول العربي�ة أو ي إطار القم�م العربية‪،‬‬ ‫ونغتنم هذه الفرصة لنهنئ الشعب السوري ي اختياره ممثله»‪.‬‬ ‫الشؤون البلدية والقروية‪ ،‬اأمر‬ ‫الدكتور منصور بن متعب بن‬ ‫عبدالعزيز‪ ،‬وأمر منطقة الرياض‪،‬‬ ‫اأمر خالد بن بندر بن عبدالعزيز‪،‬‬ ‫ورئيس الهيئة العامة للسياحة‬ ‫واآثار‪ ،‬اأمر سلطان بن سلمان بن‬ ‫عبدالعزيز‪ ،‬واأمر الدكتور سعود‬ ‫بن سلمان بن محمد‪ ،‬ومحافظ‬ ‫الدرعية‪ ،‬اأمر أحمد بن عبدالله بن‬ ‫عبدالرحمن‪ ،‬ومساعد وزير البرول‬ ‫والثروة امعدنية لشؤون البرول‪،‬‬ ‫اأمر عبدالعزيز بن سلمان بن‬ ‫عبدالعزيز‪ ،‬ونائب أمر منطقة‬ ‫الرياض‪ ،‬اأمر تركي بن عبدالله بن‬

‫عبدالعزيز‪ ،‬واأمر سعود بن سلمان‬ ‫بن عبدالعزيز واأمراء والوزراء‪.‬‬ ‫كما كان ي وداعه أمن منطقة‬ ‫الرياض‪ ،‬امهندس عبدالله بن‬ ‫عبدالرحمن امقبل‪ ،‬ومدير اأمن‬ ‫العام‪ ،‬الفريق أول سعيد بن عبدالله‬ ‫القحطاني‪ ،‬ونائب رئيس هيئة‬ ‫اأركان العامة‪ ،‬الفريق عبدالعزيز‬ ‫بن محمد الحسن‪ ،‬وقادة أفرع‬ ‫القوات امسلحة وكبار قادة وضباط‬ ‫الحرس الوطني والحرس املكي‬ ‫وقائد قاعدة الرياض الجوية‪ ،‬اللواء‬ ‫طيار ركن فهد بن ضعيان الحرير‪،‬‬ ‫وعد ٌد من كبار امسؤولن‪.‬‬

‫من حيث توقيته وطريقته‪ .‬مري استأذن رئيس القمة ي توديع القادة واانراف‬ ‫مبكراً‪.‬‬ ‫• العاهل اأردني‪ ،‬املك عبدالله الثاني‪ ،‬غادر بعد إلقائه كلمته‪.‬‬ ‫• الرئيس الفلسطيني‪ ،‬محمود عباس‪ ،‬أشاد بصندوقي اأقى والقدس‪ ،‬اللذين‬ ‫و ُِجدا بمبادرة ودعم من املك عبدالله بن عبدالعزيز‪.‬‬ ‫أسباب واضحة‪ ،‬ما بدا‬ ‫دون‬ ‫الختامية‬ ‫• الوفد التوني غادر بأكمله أثناء الجلسة‬ ‫ٍ‬ ‫افتاً‪ ،‬إا أنه عاد إى مقاعده بعد نحو نصف ساعة‪.‬‬ ‫• الجلسة الختامية للقمة تخللها كثرٌ من اللقاءات الثنائية خارج قاعة اجتماع‬ ‫القادة‪.‬‬

‫صورة من القمة‬

‫الخطيب يدعو واشنطن إلى حماية مقاتلي المعارضة‬ ‫السورية بواسطة صواريخ باتريوت‬

‫الملك عبداه‪ :‬المجتمع‬ ‫الدولي لم يحسم أمره حيال‬ ‫الجرائم ضد السوريين‬

‫عضو اائتاف الوطني السوري سهر اأتاي تجلس عى مقعد سوريا كأول سيدة تشغل هذا‬ ‫(الدوحة ‪ -‬الرق)‬ ‫امقعد‬


‫الجيش الحر انسحب‬ ‫من «بابا عمرو»‬ ‫واأسعد‪ :‬سنكمل‬ ‫مع ًا بجسد أو با‬ ‫جسد‬

‫باريس ‪ -‬معن عاقل‬

‫آثار الدمار ي حمص القديمة‬

‫(رويرز)‬

‫نقلت مصادر مطلعة ي حمص ل�»الرق» أن انس�حاب‬ ‫الجي�ش الح�ر م�ن حي باب�ا عمرو ج�اء بعد مس�اومة‬ ‫فرضته�ا ق�وات النظ�ام ع�ى الجي�ش الح�ر ي امدينة‪،‬‬ ‫تضمن�ت أن تتوقف قوات النظام ع�ن قصف حي الوعر‬ ‫مقاب�ل انس�حاب كتائب الجي�ش الحر من باب�ا عمرو‪،‬‬ ‫وأضاف�ت امصادر أنه أثناء قصف حي الوعر امكتظ بالنازحن‬ ‫احتج�زت قوات النظ�ام اأهاي فيه كرهائ�ن ومنعت العائات‬ ‫م�ن مغادرته‪ ،‬مم�ا اضطر الجي�ش الحر لقبول ه�ذا التفاهم‬

‫‪20‬‬

‫سياسة‬

‫واانس�حاب م�ن حي باب�ا عم�رو‪.‬إى ذلك‪ ،‬ش�هدت العاصمة‬ ‫دمش�ق لليوم التاي تصعيدا ً خطرا ً بالتزامن مع تسلم اائتاف‬ ‫امع�ارض مقعد س�وريا ي الجامعة العربي�ة‪ ،‬إذ انهالت دفعة‬ ‫جديدة من القذائف عى مدينة جرمانا قرب دمش�ق‪ ،‬ما أس�فر‬ ‫عن استش�هاد ثاثة مدني�ن بينهم طفل‪ ،‬إضاف�ة إى عدد من‬ ‫الجرحى ي حالة خطرة‪ ،‬وترر لبعض امنازل‪ ،‬وس�جّ ل أيضا ً‬ ‫س�قوط قذيفة ي ب�اب رقي بالقرب من إدارة التس�ليح‪ ،‬كما‬ ‫س�جل أيضا ً اليوم س�قوط قذائف عى مناط�ق موالية للنظام‪،‬‬ ‫اثنتان منه�ا عى حي عش الورور‪ ،‬وقذائف أخرى عى ضاحية‬ ‫اأسد‪ ،‬إحداها بن جامع الرحمن (التهاني) وامدرسة اابتدائية‪،‬‬

‫وأفادت امعلومات اأولية عن جريحن‪ ،‬وانفجرت واحدة أخرى‬ ‫ي بقالة أسفرت عن استش�هاد صاحبها العراقي وإصابة ابنه‬ ‫بجراح خطرة‪ .‬وقال الناطق اإعامي باسم الجيش الحر فادي‬ ‫رحم�ون‪ ،‬ل�»ال�رق»‪ ،‬نقاً عن العقيد رياض اأس�عد بعد أن‬ ‫تعذر اتصال «الرق» بالعقيد اأسعد‪« ،‬الحمد لله عى امصاب‬ ‫ال�ذي امتحنني الله به‪ ،‬صحتي بخر وس�أعود إليكم لنكمل ما‬ ‫بدأناه بجسد أو با جسد‪ ،‬فيكفيني فخرا ً أني خرت قدمي ي‬ ‫سوريا الحبيبة‪ ،‬وكلنا فداء الثورة والنر حتى آخر رجل فينا‪،‬‬ ‫وبعزيمة أقوى س�نقتلع النر مهم�ا طال ليل الظامن‪ ،‬ففجر‬ ‫الحرية قد بدأ»‪.‬‬

‫اأربعاء ‪ 15‬جمادى اأولى ‪1434‬هـ ‪ 27‬مارس ‪2013‬م العدد (‪ )479‬السنة الثانية‬

‫آخر اليل‬

‫عمان‪ :‬وعودٌ عربية بطرد‬ ‫معارضون سوريون في َ‬ ‫سفراء النظام وإحال ممثلي المعارضة مكانهم‬

‫خطاب ‪..‬‬ ‫إسحق أحمد فضل اه‬

‫خطاب العربي أمام الجامعة العربية داخل القاعة‬ ‫ي الدوحة‪ ،‬وخطاب أوغلو أمن امؤتمر اإسامي خارج‬ ‫القاعة‪ ،‬يصبح خطابا ً واحدا ً أمس‪ .‬والعربي يتحدث عن‬ ‫(امستقبل واأسلوب الجديد) وامؤتمر يتحدث عن سوريا ‪.‬‬ ‫وأغلو يتحدث عن امستقبل ويقدم مذبحة امسلمن‬ ‫ي ميانمار وستة آاف مقرة جماعية ي البوسنة تكشف‬ ‫اآن ‪.‬‬ ‫وتقاطع الخطابن يصبح جملة واحدة‪ ،‬هي الخريطة‬ ‫الجديدة التي تجد أن ( العرب أمة ) ‪ ..‬نعم ‪ ..‬لكن اأمة‬ ‫اإسامية هي الجسم اأعظم ‪.‬‬ ‫ي العالم ‪ ،‬ااتحاد اأوروبي ‪ ،‬واأمريكي ‪ ،‬واآسيوي‪،‬‬ ‫واإفريقي ‪ ،‬كلها أشياء ما يجمعها هو الجغرافيا‪.‬‬ ‫بينما الجامعة العربية‪ ،‬ما يجمعها هو العنر‪.‬‬ ‫وااتحاد هذا يكسب أفقا ً أكثر قوة من العنر‪ ،‬حن يمتد‬ ‫إى الدول امسلمة غر العربية‪.‬‬ ‫وإيران العام اماي ي بحثها عن الدعم العربي تدخل‬ ‫إى الدعم هذا لجمعها امؤتمر اإسامي ي طهران‪ .‬والقمة‬ ‫العربية التي تلتقي لخمسن سنة حول قضية فلسطن‬ ‫وتفشل‪.‬‬ ‫وأن محطات العالم اإسامي‪ ،‬ميانمار ومقابر‬ ‫البوسنة‪ ،‬وقضايا امسلمن ي أطراف العالم‪ ،‬هي أشياء ا‬ ‫يستطيع القطار هذا أن يتجاوزها‪ ،‬وأنه قطار ا يصل إى‬ ‫القدس إا بعد عبوره عى محطات العالم اإسامي كلها‪،‬‬ ‫وخطاب العربي وخطاب أوغلو كاهما يصبح خطابا ً‬ ‫واحدا ً يقود هذا ‪.‬‬

‫‪ishaq@alsharq.net.sa‬‬

‫أطفال اجئون ي مخيم باب السام ي عزاز يتلقون تعليمهم‬ ‫عمان ‪ -‬سامي محاسنة‬ ‫طالبت ش�خصيات س�ورية معارض�ة مقيمة‬ ‫ي الخ�ارج النظا َم الرس�مي العربي بااعراف‬ ‫بامعارض�ة وط�رد س�فراء النظ�ام الس�وري‬ ‫واستبدالهم بسفراء يتبعون لائتاف السوري‬ ‫امعارض عى غرار اموق�ف القطري الذي قرر‬ ‫طرد السفر الس�وري من الدوحة واستبداله بسفر‬ ‫سماه اائتاف‪.‬‬ ‫وقال قيادي سابق ي اائتاف السوري امعارض‬ ‫أحم�د عبدالحميد النار‪ ،‬ل�»ال�رق»‪ ،‬إن ما حدث‬ ‫أمس خطوة انتظرتها امعارضة السورية منذ عامن‪،‬‬ ‫وه�ي أول خط�وة عربية لن�زع الرعية ع�ن نظام‬

‫بش�ار اأس�د‪ .‬وأعرب النار عن أمل�ه ي أن تكون‬ ‫ه�ذه الخطوة رافعة للمجتمع ال�دوي واأمم امتحدة‬ ‫ومجلس اأم�ن الدوي لطرد ممثي النظام الس�وري‬ ‫وإحال سفراء وممثلن عن امعارضة السورية‪.‬‬ ‫وتابع أن خطوة الجامعة العربية وحديث أحمد‬ ‫معاذ الخطيب ي القمة باسم الشعب السوري ما هو‬ ‫إا دليل جديد عى فشل النظام ي التعبر عن طموح‬ ‫الشعب السوري باإصاح امنشود‪.‬‬ ‫وكش�ف النار ع�ن وع�ود من بع�ض الدول‬ ‫العربي�ة بطرد س�فراء نظام بش�ار اأس�د وإحال‬ ‫سفراء تس�ميهم امعارضة ويتبعون لحكومة غسان‬ ‫هيتو امؤقتة‪.‬‬ ‫وقال القيادي ي جماعة اإخوان امسلمن محمد‬

‫(رويرز)‬

‫فاروق اإمام‪ ،‬امقيم ي عمان‪ ،‬إن اائتاف يمثل أوسع‬ ‫طي�ف من أطي�اف امعارض�ة الس�ورية‪ ،‬وباعتباره‬ ‫اممث�ل الرع�ي والوحي�د للش�عب الس�وري فعى‬ ‫الدول العربية أن تقرر طرد س�فراء النظام السوري‬ ‫الحاي وقبول ترش�يحات اائتاف الوطني السوري‬ ‫امعارض من السفراء ليحلوا مكانهم‪.‬‬ ‫وتاب�ع «أما وه�ذه أول مرة يتم فيه�ا ااعراف‬ ‫بهذه الطريقة بامعارضة الس�ورية‪ ،‬لذلك فالخطوة‬ ‫التالي�ة ع�ى النظ�ام الرس�مي العرب�ي هي إس�ناد‬ ‫امعارضة سياس�يا ً وماليا ً وأمنيا ً وعس�كرياً»‪ ،‬مشرا ً‬ ‫إى أن هن�اك تطورا ً يجب االتفات إليه وهو تش�كيل‬ ‫الحكومة الس�ورية امؤقتة التي يرأسها غسان هيتو‪،‬‬ ‫الذي قام بزيارة إى بعض مناطق الش�مال السوري‬

‫والتقى قيادات من امعارضة والجيش السوري الحر‪.‬‬ ‫من جانبه‪ ،‬قال امعارض الس�وري محمد السيد‬ ‫إن هذا تطور إيجابي بالنس�بة للثورة السورية وأفق‬ ‫جدي�د فتحته القم�ة العربية أم�ام امعارضة وصوا ً‬ ‫إى انتصارها لعزل نظام بش�ار اأسد وإنهاء وضعه‬ ‫السياي والقانوني‪.‬‬ ‫وتابع الس�يد أن جل�وس مع�اذ الخطيب أمس‬ ‫مكان بشار اأسد يع ّد بوابة لاعراف الدوي بالثورة‪،‬‬ ‫متوقعا ً أن تبادر دولة مر بطرد الس�فر الس�وري‬ ‫الحاي وقبول تسمية سفر يتبع للمعارضة السورية‪.‬‬ ‫وقال الس�يد «توج�د أنباء ع�ن أن بعض الباد‬ ‫العربية قدمت مبادرات حس�ن نية إمكانية استقبال‬ ‫سفراء للمعارضة وطرد سفراء بشار اأسد»‪.‬‬

‫البني‪ :‬حان وقت رفع الحظر اأوروبي عن الساح فالمعارضة نالت الشرعية العربية بشكل كامل‬

‫اليوسف لـ |‪ :‬اائتاف السوري اكتسب شرعية الخارج ‪..‬ويجب الحصول عليها في الداخل‬ ‫الدمام ‪ -‬أسامة امري‬

‫طفلة تنتظر امساعدات الغذائية ي حي بستان ي قر بحلب (أ ف ب)‬

‫ش�هد الوض�ع العس�كري‬ ‫اميداني ي س�وريا تصعيدا ً‬ ‫كب�را ً م�ن الطرف�ن‬ ‫امتصارع�ن خ�ال اأي�ام‬ ‫القليلة اماضي�ة‪ ،‬واحتدمت‬ ‫امع�ارك ي معظم أرجاء س�وريا‬ ‫قبي�ل انعق�اد القم�ة العربية ي‬ ‫الدوح�ة قبي�ل تس�لم اائت�اف‬ ‫الوطن�ي لق�وى امعارضة مقعد‬ ‫س�وريا ي الجامع�ة العربي�ة‪،‬‬ ‫فيما ش�هدت مناط�ق عديدة من‬ ‫دمش�ق وريفها قصفا ً صاروخيا ً‬ ‫عنيف�ا ً من قبل قوات اأس�د‪ ،‬كما‬ ‫قص�ف الجيش الحر بالصواريخ‬ ‫واله�اون مناطق للنظ�ام داخل‬ ‫دمشق‪.‬‬

‫وقال عضو اائتاف الوطني‬ ‫السوري وليد البني ل� «الرق»‪:‬‬ ‫مع تس�لم اائتاف مقعد سوريا‬ ‫ي الجامع�ة العربي�ة‪ ،‬أخ�ى‬ ‫امزي�د م�ن التصعيد العس�كري‬ ‫وردود فع�ل مجنون�ة م�ن قبل‬ ‫نظ�ام اأس�د‪ ،‬وأض�اف البن�ي‬ ‫أنه يخ�ى أن تك�ون ردود فعل‬ ‫حلف�اء النظ�ام وبش�كل خاص‬ ‫روس�يا وإيران بتقديم امزيد من‬ ‫الدعم باأس�لحة وخاصة تزويد‬ ‫النظ�ام بطائ�رات حديثة‪ ،‬وتزيد‬ ‫طهران من وت�رة دعمها للنظام‬ ‫بالرجال وتقديم امزيد من الدعم‬ ‫اماي والعسكري وتتدخل بشكل‬ ‫ّ‬ ‫وع�� البني‬ ‫مب�ار ي ال�راع‪،‬‬ ‫عن خش�يته من أن تدخل اأزمة‬ ‫ي مرحلة جدي�دة أكثر خطورة‪،‬‬

‫وليد البني‬ ‫واعت� البني أنه حان الوقت لرفع‬ ‫الحظ�ر اأوروب�ي ع�ن تصدير‬ ‫الساح للجيش الحر بعد أن نالت‬ ‫امعارضة الرعية العربية بشكل‬ ‫كامل‪.‬‬ ‫وق�ال البن�ي إن مقع�د‬

‫س�وريا بات للمعارضة وسقطت‬ ‫الرعي�ة العربي�ة ع�ن النظ�ام‬ ‫بش�كل كام�ل‪ ،‬وأصب�ح يرت�ب‬ ‫عى امجتم�ع العربي تقديم كافة‬ ‫أش�كال الدعم للس�ورين‪ ،‬وبات‬ ‫م�ن حق اائت�اف بوصفه ممثل‬ ‫س�وريا ي الجامع�ة العربي�ة أن‬ ‫يطلب الدعم وامساندة وامساعدة‬ ‫العسكرية من الدول العربية‪.‬‬ ‫دوليا ً‬ ‫وقال عضو اائتاف الوطني‬ ‫بس�ام يوس�ف ل� «ال�رق»‪ :‬إن‬ ‫حصول اائتاف عى مقعد سوريا‬ ‫ي الجامع�ة العربية‪ ،‬ه�و إنجاز‬ ‫كبر للثورة‪ ،‬وتمنى اليوس�ف أا ّ‬ ‫تضيّع امعارضة اممثلة باائتاف‬ ‫الوطن�ي ه�ذا اإنج�از‪ ،‬وتعرف‬ ‫كيف تس�تفيد من�ه باإضافة إى‬

‫إنج�ازات الث�ورة ع�ى اأرض‪،‬‬ ‫وقال اليوس�ف «يج�ب عى قوى‬ ‫امعارض�ة تج�اوز خافاته�ا»‬ ‫كم�ا أض�اف «م�ن ال�روري‬ ‫إعادة النظر ي تش�كيلة اائتاف‬ ‫الداخلية» من جهة أخرى أوضح‬ ‫أن اائتاف حص�ل عى الرعية‬ ‫الخارجية وتس�لم مقعد س�وريا‬ ‫ي الجامع�ة العربية وفقد النظام‬ ‫كامل رعيته واكتسبها اائتاف‬ ‫الي�وم‪ ،‬وب�ات م�ن ال�روري‬ ‫أن يعم�ل اائت�اف ع�ى كس�ب‬ ‫الرعي�ة الداخلي�ة والش�عبية‬ ‫وقوى الثورة‪ ،‬ك�ي يصبح ممثاً‬ ‫حقيقيا ً للش�عب والثورة والدولة‬ ‫الس�ورية‪ ،‬ويعم�ل ع�ى اعتب�ار‬ ‫مصلح�ة الوط�ن والث�ورة ه�ي‬ ‫العليا وليس ااجن�دات اإقليمية‬

‫والدولية واممولون‪.‬‬ ‫وتمنى اليوسف عى الجامعة‬ ‫العربية والدول العربية أن تم ّكن‬ ‫اائت�اف م�ن أن يحص�ل ع�ى‬ ‫الدعم الكاي الذي يحتاجه الثوار‬ ‫ويرجم ه�ذا ااعراف بدعم أكثر‬ ‫جدي�ة للش�عب الس�وري‪ ،‬وأن‬ ‫تتعامل الجامعة بديناميكية أعى‬ ‫م�ع متطلبات الش�عب خاصة ي‬ ‫ه�ذه اللحظة الخط�رة التي تمر‬ ‫بها س�وريا‪ ،‬وأكد اليوسف أهمية‬ ‫أن تتعام�ل الجامع�ة العربي�ة‬ ‫ودول فيه�ا م�ع قضية س�وريا‬ ‫بعي�دا ً ع�ن امصال�ح الخاص�ة‬ ‫وتوليها ااهتمام الذي تس�تحقه‬ ‫تضحيات الشعب الذي سقط منه‬ ‫أكث�ر من ‪ 70‬ألف ش�هيد وترد‬ ‫أكثر من أربعة ماين سوري‪.‬‬


‫صحفية من السفر إلى الخارج‬ ‫السلطات السودانية تمنع َ‬ ‫القاهرة ‪ -‬سليمان ري‬ ‫منعت الس�لطات الس�ودانية‬ ‫الصحافي�ة والناش�طة الحقوقي�ة‬ ‫رش�ا عوض م�ن الس�فر للقاهرة‬ ‫عر مطار الخرط�وم‪ ،‬بعد أقل من‬

‫رشا عوض‬

‫سياسة‬

‫شهر من منع قياديتن بحزب اأمة‬ ‫امعارض من السفر إى أديس أبابا‪.‬‬ ‫وقالت رشا ل� «الرق» أمس‪:‬‬ ‫ا توجد أي أسباب منعي من السفر‬ ‫واعت�رت اأم�ر بأن�ه مضايق�ات‬ ‫سياسية ا اكثر‪ ،‬وقالت إن سلطات‬

‫مطار الخرط�وم أبلغتها برورة‬ ‫مراجعة رئاسة الجهاز الذي بدوره‬ ‫أبلغها بأن الحظر صادر من وزارة‬ ‫الداخلي�ة‪ ،‬وأضاف�ت أن م�ا جعل‬ ‫اأمر معقدا أكثر أن امس�ؤولن ي‬ ‫وزارة الداخلية أبلغوها بعدم حظر‬

‫‪21‬‬

‫س�فرها من قبله�م‪ ،‬والدليل بأنهم‬ ‫منحوها تأش�رة الخروج‪ ،‬وذكرت‬ ‫بأن اأمن السوداني سبق وأن منع‬ ‫القيادتن ي ح�زب اأمة امعارض‬ ‫س�ارة نقدالل�ه ومري�م الص�ادق‬ ‫امه�دي م�ن الس�فر إى العاصمة‬

‫اأثيوبي�ةأدي�سأباب�ا‪.‬‬ ‫ورجح�ت الصحفي�ة منعه�ا‬ ‫م�ن مغادرة الس�ودان ع�ر مطار‬ ‫الخرطوم أن يكون بقرار من جهاز‬ ‫اأمن‪.‬‬ ‫وتعتر رشا عوض التي كانت‬

‫ترأس القس�م الس�ياي بصحيفة‬ ‫أج�راس الحري�ة (مغلق�ة بأم�ر‬ ‫السلطات الس�ودانية)‪ ،‬واحدة من‬ ‫امدافع�ات عن حقوق اإنس�ان ي‬ ‫الس�ودان ومؤسس�ة مجموعة «ا‬ ‫لقهر النساء»‪ ،‬وتم إيقافها منذ عام‬

‫ونص�ف ع�ن الكتاب�ة ي الصحف‬ ‫الس�ودانية بقرار من جهاز اأمن‪،‬‬ ‫ال�ذي يمنح�ه القانون الس�وداني‬ ‫صاحي�ات واس�عة ي مواجه�ة‬ ‫الصحاف�ة تص�ل لح�د إغاقه�ا‬ ‫واعتقال الصحفين‪.‬‬

‫اأربعاء ‪ 15‬جمادى اأولى ‪1434‬هـ ‪ 27‬مارس ‪2013‬م العدد (‪ )479‬السنة الثانية‬

‫النائب اللبناني معين المرعبي لـ |‪ :‬مستعد إيصال‬ ‫الساح إلى المعارضة السورية‪ ..‬والجيش تواطأ مع حزب اه‬ ‫بروت ‪ -‬الرق‬ ‫من ع�ى أريكته بنيّة اللون‪ ،‬يتحدث عضو كتلة امس�تقبل‬ ‫النيابية ي لبنان‪ ،‬النائب معن امرعبي‪ ،‬عن الحرب ي سوريا‬

‫ووض�ع طرابلس وينبِ�ه إى اعت�زازه بدعم ثوّار س�وريا‪،‬‬ ‫كاش�فا ً عن أمنيته ب� «الحصول عى الساح إمدادهم به»‪،‬‬ ‫ٌ‬ ‫رف لم يُت�ح له بعد‪ ،‬هنا‬ ‫فذلك بالنس�بة للنائب الش�ماي‬ ‫نص امقابلة‪:‬‬

‫بترسانة عسكرية «غباء»‬ ‫محاصرة مسجد الشيخ اأسير‬ ‫ٍ‬

‫لبنان يعيش أزمة سياسية بغطاء طائفي‬ ‫حزب اه «قتلة ومجرمون» منذ اغتيال الحريري‬ ‫القانون اأرثوذكسي لن يفيد إا المتطرِ فين‬ ‫• كيف ترى الوضع اآن ي لبنان؟‬ ‫ الوضع ي لبنان مُتفجر‪ ،‬اموالون لنظام‬‫اأس�د وإيران ه�م الذين يقوم�ون بالتفجر‬ ‫ا نح�ن‪ ،‬ورغم ذل�ك ا أعتق�د أن هناك فتنة‬ ‫طائفية‪ ،‬لكن هناك مش�كلة سياس�ية بغطاء‬ ‫طائف�ي‪ ،‬أما ما ج�رى منذ أي�ام‪ ،‬كمحارة‬ ‫مس�جد بال بن رب�اح التابع للش�يخ أحمد‬ ‫اأسر وإقامة ترسانة عسكرية حوله من قِ بَل‬ ‫الجيش اللبناني‪ ،‬فهذا «غباء وي نفس الوقت‬ ‫تواطؤ مع حزب الله»‪.‬‬ ‫• ه�ل ت�رى أن‬ ‫اانتخاب�ات النيابية‬ ‫ستتم ي موعدها؟‬ ‫ أتمن�ى ذل�ك‪،‬‬‫لكن�ي أعتقد أن حزب‬ ‫الله يبذل ما ي وس�عه‬ ‫كي تتأجل اانتخابات‬ ‫ويس�تمر الش�لل عر‬ ‫الحكومة العقيمة‪.‬‬ ‫• ولكن ماذا عن‬ ‫اس�تقالة حكوم�ة‬ ‫نجيب ميقاتي؟‬ ‫ أق�ول إن حزب‬‫الله نجح هو وحلفاؤه‬ ‫ي التعطي�ل مج�دداً‪،‬‬ ‫وأعتق�د أن الحكوم�ة‬ ‫الحالي�ة امس�تقيلة‬ ‫ستس�تمر ي تس�ير‬ ‫اأعمال إى وقت ليس‬ ‫بالقصر أبداً‪.‬‬ ‫• أي قان�ون‬ ‫انتخاب�ي تُ ّ‬ ‫فض�ل؟‬ ‫وم�ا رأي�ك ي‬ ‫القانون امعروف ب�‬ ‫«اأرثوذكي» امتمسك به فريق ‪ 8‬آذار؟‬ ‫ أنا مع قان�ون اانتخابات امعروف ب�‬‫«الس�تن» الذي جرت عى أساسه اانتخابات‬ ‫اماضي�ة ي الع�ام ‪ ،2009‬أراه عادا ً عى كل‬ ‫امستويات‪ ،‬إذ إنه ّ‬ ‫يوفر التمثيل بالنسبة للعدد‬ ‫الطائفي‪ ،‬أما إذا أرادوا امناصفة فأنا ضدها‪،‬‬ ‫كيف أعطي امس�يحين خمس�ن نائباً‪ ،‬فيما‬ ‫هم يستحقون ‪33‬؟ هل من العدالة أن يأخذوا‬ ‫أكثر مما يمثلون؟ أنا ضد امثالثة‪ ،‬أما بالنسبة‬ ‫إى القانون اأرثوذكي الذي تتمس�كون به‪،‬‬ ‫ف�أرى أن�ه لن يوص�ل غر امتطرف�ن ي كل‬ ‫الطوائف‪ ،‬باعتبار أن�ه يحر اانتخاب تبعا ً‬ ‫للطائفة‪ ،‬فتنتخب كل طائفة نوابها‪.‬‬ ‫• ماذا بالنسبة إى الوضع ي الشمال؟‬ ‫ الوضع ي الش�مال س�يئ جداً‪ ،‬وأحمل‬‫امس�ؤولية إى حليف النظام السوري رئيس‬ ‫الحزب العربي الديمقراطي رفعت عيد الذي‬ ‫يمارس ااس�تفزاز ويزيد ااحتق�ان الذي ا‬

‫يلبث أن يتفجر اش�تباكات متبادلة بن جبل‬ ‫محس�ن وب�اب التبّان�ة‪ ،‬وأعتق�د أن حلف�اء‬ ‫النظام السوري هم امس�تفيدون من إشعال‬ ‫لبنان للتخفيف عن نظام اأسد‪.‬‬ ‫• كيف ترى الوضع ي س�وريا؟‬ ‫ أرى أن اأم�ور تس�ر ي مصلح�ة‬‫امعارضة‪ ،‬ولكن أرى أن امش�كلة اأساس�ية‬ ‫ي «عبثية الثوار»‪ ،‬الشعب السوري مُتحمّ س‪،‬‬ ‫لكن م�ن دون تخطي�ط‪ ،‬يج�ب أن يتوحّ دوا‬ ‫ع�ى هدف واح�د‪ ،‬وأي نظ�ام يت�م بناؤه ي‬ ‫مرحل�ة ما بعد اأس�د‬ ‫سيس�تمر حتى لو كان‬ ‫«متخلخ�اً» ي البداية‪،‬‬ ‫وا تن�س أن الش�عب‬ ‫الس�وري يقاي الظلم‬ ‫من�ذ أكثر م�ن أربعن‬ ‫سنة‪.‬‬ ‫• م�اذا ع�ن‬ ‫الاجئن السورين ي‬ ‫لبنان؟‬ ‫ أعداده�م كبرة‬‫جداً‪ ،‬يُح َكى عن مليون‪،‬‬ ‫وأنا أق�ول إن الرقم قد‬ ‫يك�ون أك�ر م�ن ذلك‬ ‫بكثر‪ ،‬أن�ا أرى انفجارا ً‬ ‫اجتماعيا ً وش�يكاً‪ ،‬وهنا‬ ‫أُحمّ ل الحكومة اللبنانية‬ ‫مسؤولية تردي أوضاع‬ ‫هؤاء‪ ،‬كيف ترك شعبا ً‬ ‫يُذبَ�ح ي أرض�ه يترّ د‬ ‫عى هذا الحال؟ أنا أرى‬ ‫أيض�ا ً أن «ح�زب الله»‬ ‫ه�و امس�تفيد اأك�ر‪،‬‬ ‫أنه يس�عى إى إحداث‬ ‫رخ بن اللبنانين والس�ورين‪ ،‬أما ما يردد‬ ‫ع�ن وج�ود مس� ّلحن تابعن للجي�ش الحر‬ ‫وس�ط النازح�ن‪ ،‬فأقول الحمدلل�ه أن أغلب‬ ‫اموجودي�ن هنا هم نس�وة وأطف�ال وعجزة‪،‬‬ ‫أصاً‪ ،‬ا مكان للش�باب السوري هنا‪ ،‬عليهم‬ ‫أن يُقاتلوا دفاعا ً عن أرضهم‪.‬‬ ‫• ما دورك ي الثورة السورية؟‬ ‫ّ‬ ‫أت�وى توف�ر امس�اعدات اإغاثية‬ ‫ أن�ا‬‫والطبية للجرحى‪.‬‬ ‫•كي�فتج�رياأم�ورالي�وم؟‬ ‫ قال باللهجة العامية «استويت»‪ ،‬عبء‬‫التنسيق ومتابعة أوضاع النازحن السورين‬ ‫كب�ر‪ ،‬لم يعد بمقدورنا متابع�ة اأعداد التي‬ ‫أصبح�ت ضخمة‪ ،‬امس�اعدة ي توفر اإغاثة‬ ‫ومتابع�ة أوض�اع الجرحى تأخ�ذ كل وقتي‪،‬‬ ‫لقد أدخلت شخصيا ً قرابة مئة جريح سوري‬ ‫أُصيبوا بانفج�ار ألغام أرضي�ة عى الحدود‬ ‫وبُرت أقدامهم‪ ،‬الوضع أكثر من مزر وأعتقد‬

‫حكومة‬ ‫ميقاتي‬ ‫ستستمر لوقت‬ ‫«غير قصير»‬ ‫عاقتي‬ ‫بالقيادة‬ ‫العكسرية ما‬ ‫زالت متوتِرة‬

‫أن ه�ذا اأم�ر بحاجة إى تدب�ر دُول‪ ،‬وليس‬ ‫أفراد‪.‬‬ ‫• هل ه ّربت ساحا ً للثوّار؟‬ ‫ لم أعمل ي تهريب الس�اح‪ ،‬لكن والله‬‫إذا مدَني أح ٌد ما بالس�اح فس�وف أعمل عى‬ ‫ٌ‬ ‫رف‬ ‫إيصاله للدفاع عن أطفال سوريا‪ ،‬ذلك‬ ‫لم يُتح ي‪ ،‬وأعتقد أن أي رجل ريف سيُقدم‬ ‫ع�ى ذل�ك‪ ،‬أن الفظاعات واانته�اكات التي‬ ‫تُرتكب‪ ،‬لم تعد تُحتمل‪ ،‬لقد طفح الكيل‪.‬‬ ‫• بعد التوت�ر اأخر بينك وبن قيادة‬ ‫الجي�ش إث�ر حادث�ة مقت�ل الش�يخن‬ ‫السنيّن‪ ،‬كيف هي العاقة اليوم؟‬ ‫ العاق�ة ا ت�زال متوت�رة‪ ،‬أنا لس�ت‬‫ض�د امؤسس�ة العس�كرية‪ ،‬لكن�ي أرف�ض‬ ‫التواطؤ ال�ذي يحصل‪ ،‬نُطالب بنر الجيش‬ ‫عى الحدود منع إرس�ال ح�زب الله مقاتليه‬ ‫إى س�وريا‪ ،‬ولدح�ض تُهم تهريب الس�اح‪،‬‬ ‫فنُفاج�أ منذ أس�بوعن بس�حب عنار من‬ ‫الجي�ش م�ع آلياتهم من امناط�ق الحدودية‬ ‫والقرى الش�مالية‪ ،‬كذلك ا أتّفق مع أسلوب‬ ‫كتلة امستقبل ي بياناتها التي تتجنّب انتقاد‬ ‫التقص�ر الفاض�ح م�ن قب�ل قائ�د وقيادة‬ ‫الجي�ش لجهة القي�ام بواجباته�ا أو فضح‬ ‫اأخطاء الفادحة وتس�مية اأشياء بأسمائها‪،‬‬ ‫وهذا اأسلوب يؤدي عكس امبتغى‪.‬‬ ‫• كيف تنظر إى «حزب الله»؟‬ ‫ أنا أعترهم قتلة ومجرمن بكل معنى‬‫الكلمة منذ اكتشفنا دورهم ي اغتيال الرئيس‬ ‫رفيق الحريري‪ ،‬وعزز هذه القناعة‪ّ ،‬‬ ‫تدخلهم‬ ‫ي س�وريا تحت مس�مّ ى الواج�ب الجهادي‪،‬‬ ‫عندي قناعة أن النظامن الس�وري واإيراني‬ ‫هما اللذان قتا الحريري‪ ،‬وا أعتقد أن تو ّرط‬

‫النائب معن امرعبي يتحدث ل�” الرق”‬ ‫«ح�زب الل�ه» كان عى مس�توى عنار‪ ،‬بل‬ ‫أرى أن ذلك جرى عى مستوى القيادة العليا‪.‬‬ ‫• وما رأيك ي قوى ‪ 14‬آذار؟‬ ‫ بع�د ال�ذي ج�رى بخص�وص قانون‬‫الف�رزي‪ ،‬أعتق�د أنه يجب تحوي�ل قوى ‪14‬‬ ‫آذار إى ح�زب ل�ه عقيدته ومبادئ�ه‪ ،‬أنا ضد‬ ‫البعض ي هذا الطاقم‪ ،‬هؤاء الذين ا يعلمون‬ ‫ما يريده الشعب وا ما هو نبضه الحقيقي‪.‬‬ ‫• ماذا أنت ناقم عى الدولة؟‬ ‫ أن�ا أُك ّلمك من منطقة فقرة‪ ،‬أنت فيها‬‫مضطر إقناع السلطات بأن تسحب جريحا ً‬

‫نجيب ميقاتي يقبّل نائبه سمر مقبل بعد إعانه ااستقالة الجمعة اماضية‬

‫(رويرز)‬

‫أو تنر عنارها لحماي�ة امواطنن‪% 90 ،‬‬ ‫من منازلنا ب�ا مياه‪ ،‬الكهرباء غائبة‪ ،‬ا بنى‬ ‫تحتي�ة‪ ،‬ا يوج�د يء أبداً‪ ،‬منطقة الش�مال‬ ‫محروم�ة ب�كل م�ا تحم�ل ه�ذه الكلمة من‬ ‫معان‪ ،‬وأن�ا أُحمّ ل امس�ؤولية لنواب امنطقة‬ ‫وللحكومات امتعاقبة‪.‬‬ ‫ّ‬ ‫سترشح لانتخابات؟‬ ‫• هل‬ ‫ً‬ ‫ بالطب�ع ا‪ ،‬قلتها س�ابقا ي�وم طلبها‬‫مني الرئيس س�عد الحري�ري‪ ،‬قلت إن أربع‬ ‫سنوات ستكون لوجه الله ولن أُك ّررها‪.‬‬ ‫• ماذا؟‬ ‫ّ‬ ‫ البل�د كله�ا ليس�ت ع�ى م�ا يُ�رام‪،‬‬‫يُؤرقن�ي أن هناك آماا ً مع ّلقة عيّ‪ ،‬لكن ليس‬ ‫بمقدوري فعل يء لها‪.‬‬ ‫• م�ا رأي�ك بم�ا يُق�ال ع�ن العقي�د‬ ‫امتقاع�د عمي�د حمّ ود لجه�ة تو ّرطه ي‬ ‫أمور أمنية؟‬ ‫ عميد حمود من أكثر العقاء‪ ،‬من يرى‬‫التقاري�ر التي تُنر يظن أنه ش�خص آخر‪،‬‬ ‫وي كل م�رة‪ ،‬يك�ون هن�اك مش�كلة أمنية‪،‬‬ ‫ّ‬ ‫يتدخ�ل عمي�د لح ّله�ا‪ ،‬فيخرج الخ�ر بأنه‬ ‫يُش�علها‪ ،‬عميد حمود هو من أعطى أس�ماء‬ ‫امتورط�ن برم�ي القنابل ع�ى الجيش‪ ،‬أنا‬ ‫أجزم ب�أن عميد حم�ود رجل طي�ب وليس‬ ‫دمويا ً كما يُشاع‪.‬‬ ‫قانون الستن‪ :‬هو القانون اانتخابي الذي‬ ‫يعتمد النظام اأكثري كآلية انتخاب‪ ،‬ويكون‬ ‫فيه تقس�يم الدوائ�ر اانتخابية عى أس�اس‬ ‫اأقضية (امنطقة)‪.‬‬

‫رفعت عيد‬

‫الشيخ أحمد اأسر‬ ‫القان�ون اأرثوذكي‪ :‬القان�ون اانتخابي‬ ‫الذي ينتخب فيه كل مذهب أو طائفة نوّابها‪،‬‬ ‫يعتمد النظام النس�بي عى أس�اس أن يكون‬ ‫لبنان دائرة واحدة‪.‬‬

‫محام عراقي لـ |‪ :‬تعذيب ‪ 18‬سجين ًا سعودي ًا في «التاجي» و«المثنى»‬ ‫ٍ‬ ‫الرياض ‪ -‬فهد الجهني‬ ‫قال محا ٍم عراقي مختص ي الدفاع عن السجناء السعودين ي‬ ‫العراق إن السجناء يتعرضون للتعذيب النفي والبدني وخصوصا ً‬ ‫اموجودي�ن ي س�جن التاجي ي بغ�داد‪ ،‬ويتج�اوز عددهم ال� ‪15‬‬

‫سجيناً‪ ،‬إضافة إى ثاثة سجناء ي سجن مطار امثنى‪.‬‬ ‫وأك�د امص�در أن ااعرافات تُنتَ�زع من الس�جناء بالقوة من‬ ‫قِ بَل ااس�تخبارات العس�كرية العراقية‪ ،‬وأض�اف أنه يتم التحقيق‬ ‫مع س�عودي تجاوز السبعن وهو س�ائق شاحنة موجود ي سجن‬ ‫التس�فرات‪ ،‬وكان تم القبض عليه قبل ش�هرين ع�ى الحدود بن‬

‫العراق وسوريا‪.‬‬ ‫وأوضح امصدر أن امحامن يلتقون الس�جناء الس�عودين ي‬ ‫بغ�داد بصعوبةٍ بالغة وبما ا يتج�اوز ‪ 10‬دقائق ي اللقاء الواحد‪،‬‬ ‫افتا ً إى مطالبة جميع الس�جناء الس�عودين ي السجون العراقية‬ ‫بنقلهم إى س�جن سوسه ي إقليم كردستان لحسن امعاملة داخله‪،‬‬

‫وهو ما رفضته السلطات العراقية‪.‬‬ ‫ونبَ�ه امصدر إى افتقاد الس�جناء العناية الصحية وخصوصا‬ ‫من هم ي س�جني التاجي وامثنى‪ ،‬وقال إن الس�جناء الس�عودين‬ ‫ينتظرون زيار ًة من وفد الس�فارة الس�عودية ي اأردن‪ ،‬والذي زار‬ ‫سجناء سجن سوسة ي كردستان‪.‬‬


‫لصوص ومس َلحون يجوبون شوارع عاصمة إفريقيا الوسطى‬ ‫بانجي ‪ -‬رويرز‬ ‫تجول لصوص ومسلحون ي شوارع‬ ‫بانجي عاصمة جمهورية إفريقيا الوسطى‬ ‫أمس الثاثاء بينما كافحت قوات حفظ سام‬ ‫إقليمية إعادة النظام بعد يومن من انقاب‬ ‫دفع الباد الغنية بالنفط إى الفوى‪.‬‬ ‫وأدت اإطاحة بالرئيس فرانسوا‬

‫سياسة‬

‫بوزيز‪ ،‬وااضطراب السياي امصاحب‬ ‫لها مخاوف من حدوث أزمة إنسانية ي‬ ‫امستعمرة الفرنسية السابقة وسببت حرجا ً‬ ‫لجنوب إفريقيا القوة اإقليمية التي أرسلت‬ ‫قوات للدفاع عن الحكومة‪ .‬وتدفق آاف من‬ ‫امقاتلن إى العاصمة يوم اأحد وتغلبوا عى‬ ‫قوات تابعة لجنوب إفريقيا قوامها ‪ 400‬رجل‬ ‫حاولت عرقلة تقدمها‪ .‬وقتل ‪ 13‬جنديا ً من‬

‫جنوب إفريقيا عى اأقل‪ ،‬وأصيب ‪ 27‬آخرون‪.‬‬ ‫وطلب زعيم امتمردين ميشال جوتوديا‬ ‫ الذي أعلن نفسه رئيسا ً واتهم بوزيز‬‫بانتهاك اتفاقات السام السابقة ‪ -‬من قوات‬ ‫حفظ السام اإقليمية امتمركزة ي الباد يوم‬ ‫اإثنن مساعدته ي استعادة النظام‪.‬‬ ‫لكن دوي إطاق نار متقطع استمر ي‬ ‫أنحاء العاصمة امرامية اأطراف التي يقطنها‬

‫حواي ‪ 600‬ألف نسمة‪ ،‬واستمر انقطاع الكهرباء‬ ‫لليوم الرابع عى التواي‪ .‬وقال ضابط كبر من‬ ‫قوات حفظ السام اإقليمية ي إفريقيا الوسطى‬ ‫التي جاءت من خمس دول لرويرز «نقوم‬ ‫بدوريات منذ يومن ي محاولة منع أعمال السلب‬ ‫والنهب»‪ .‬وأضاف «اأمور تتحسن ببطء‪ ،‬لكننا‬ ‫ا نستطيع القول قريبا ً إن اأمور عادية»‪.‬‬ ‫ويسعى قادة قوات حفظ السام‬

‫‪22‬‬

‫إى إقناع زعماء متمردي سيليكا إى إبعاد‬ ‫مقاتليهم ومعظمهم من الشمال‪ ،‬وكثرون‬ ‫منهم أطفال عن الشوارع‪ ،‬وإبقائهم ي‬ ‫الثكنات وسط مخاوف من أنهم يقفون وراء‬ ‫بعض أعمال السلب والنهب‪ .‬وتعهد جوتوديا‬ ‫أمس اإثنن بتشكيل حكومة اقتسام السلطة‬ ‫وإجراء انتخابات بعد ثاث سنوات ي مسعى‬ ‫للتخفيف من اانتقادات الدولية لانقاب‪.‬‬

‫جنود يقبضون عى رجل يرتدي الزي العسكري ي بانجي‬

‫(أ ف ب)‬

‫اأربعاء ‪ 15‬جمادى اأولى ‪1434‬هـ ‪ 27‬مارس ‪2013‬م العدد (‪ )479‬السنة الثانية‬

‫أيمن نور لـ |‪ :‬نساند اإخوان أجل‬ ‫مصر‪ ..‬و«اإنقاذ» تمارس اإقصاء‬ ‫القاهرة ‪ -‬محمد عادل‪ ،‬محمد إبراهيم‬

‫أيمن نور التقى الرئيس مري عدة مرات بخاف زعماء امعارضة‬

‫(الرق)‬

‫قال زعيم حزب غد الثورة الدكتور أيمن‬ ‫نور‪ ،‬إن حزبه غد الثورة يساند اإخوان‬ ‫امسلمن والرئيس امنتمي إليهم الدكتور��� ‫محمد مري من أجل مر‪ ،‬وأكد «لسنا‬ ‫مع طرف ضد آخر‪ ،‬ولقد أصبحنا صوت‬ ‫زمن ضاع فيه العقل‪ ،‬سنظل ي‬ ‫العقل ي‬ ‫ٍ‬ ‫الوسط وعى مسافة واحدة من الجميع»‪.‬‬ ‫ٍ‬ ‫تريحات لـ «الرق»‪،‬‬ ‫وأوضح نور‪ ،‬ي‬ ‫أن حزبه سيخوض اانتخابات الرمانية‬ ‫امقبلة‪ ،‬والتي تقاطعها جبهة اإنقاذ امعارضة‪،‬‬ ‫من أجل الوقوف مع الشعب وخصوصا ً الفاح‬ ‫امري‪ ،‬حسب قوله‪ ،‬مشرا ً إى رورة الفصل‬

‫بن اموقف من اإخوان ومصلحة مر‪ ،‬وداعيا ً‬ ‫إى قانون انتخابات جديد ليس به أي عوار‬ ‫دستوري‪.‬‬ ‫وبسؤاله عن حقيقة ترشيحه منصب‬ ‫رئيس الحكومة‪ ،‬شدد نور‪ ،‬امتهم من بعض‬ ‫امعارضن بالقرب من اإخوان‪ ،‬عى جاهزية‬ ‫«غد الثورة» لتشكيل حكومة ظل متكاملة‬ ‫تشارك فيها مختلف اأطراف السياسية‪،‬‬ ‫افتا ً إى تخوف الحزب من التدهور الواضح‬ ‫لاقتصاد امري ومطالبا ً الدول العربية بدور‬ ‫إيجابي لوقفه‪.‬‬ ‫واستنكر نور‪ ،‬الذي ح َل ثانيا ً ي انتخابات‬ ‫الرئاسة امرية عام ‪ 2005‬بعد الرئيس‬ ‫السابق حسني مبارك‪ ،‬حرق مقر حزبه ي‬

‫وسط القاهرة مؤخراً‪ ،‬لكنه استطرد بقوله‬ ‫«نحن عى استعداد أن يتم حرق مقر حزبنا‬ ‫كل يوم لو كان ذلك سيخدم مر»‪.‬‬ ‫وهاجم نور جبهة اإنقاذ الوطني‪ ،‬أكر‬ ‫ائتاف معارض ي مر‪ ،‬واتهمها بممارسة‬ ‫«اإقصاء غر امقبول» لبعض اأحزاب من‬ ‫الصف امعارض وبنفس اأسلوب الذي يُتَهم‬ ‫اإخوان بممارسته تجاه امعارضن‪ ،‬محذرا ً‬ ‫من محاوات الدفع بالجيش مجددا ً إى امشهد‬ ‫السياي‪.‬‬ ‫كما هاجم زعيم «غد الثورة» طريقة تسليم‬ ‫السلطات امرية منسق العاقات امرية‪-‬‬ ‫الليبية السابق‪ ،‬أحمد قذاف الدم‪ ،‬إى ليبيا‪،‬‬ ‫ووصفها بـ «عار عى مر وامرين»‪.‬‬

‫كريم الشاعر لـ |‪ :‬لن ُ‬ ‫ل‬ ‫أمث‬ ‫رئيس مجلس اأمة اأردني لـ «إخوان مصر»‪ :‬تتلقون أضعاف ما يصلنا من مساعدات أمريكية‬ ‫للتحقيق أمام نيابة «إخوانية»‬ ‫عمان ‪ -‬سامي محاسنة‬

‫تجمع للمحتجن أمام دار القضاء العاي مقر مكتب النائب العام (الرق)‬ ‫القاهرة ‪ -‬الرق‬ ‫أكد الناشط امري‬ ‫امطــــــلوب ضبطه‬ ‫وإحضاره‪ ،‬كـــــريم‬ ‫الشاعر‪ ،‬أنه لن يمثل‬ ‫للتحقيق أمـــام النيابة‬ ‫العامة‪ ،‬مرجعا ً قراره إى عدم‬ ‫اعرافه بالوجــــود القانوني‬ ‫للنائب العام الحاي‪ ،‬امستشار‬ ‫طلعت عبدالله‪ ،‬لكونه مُ عيَنا‬ ‫من قِ بَل الرئيس محمد مري‪.‬‬ ‫وقال الشاعر لـ «الرق»‪:‬‬ ‫«لن أمثل أنا وثاثة من‬ ‫النشطاء امطلوبن للتحقيق‬ ‫أمام النيابة العامة‪ ،‬ليس‬ ‫خوفا ً من جهة التحقيق‪ ،‬وإنما‬ ‫تأكيدا عى عدم اعرافنا بها»‪.‬‬ ‫وكان النائب العام أمر‬ ‫أمس اأول بضبط وإحضار‬ ‫خمسة نشطـــــاء بتهمة‬ ‫التحريض عى أحداث العنف‪،‬‬ ‫التي وقعت يوم الجمعة اماي‬

‫ي محيط مكتب إرشاد جماعة‬ ‫اإخوان امسلمن‪ ،‬وهم‪ :‬كريم‬ ‫الشاعر‪ ،‬أحمد الصحفي‪ ،‬حازم‬ ‫عبدالعظيم‪ ،‬أحمد دومة‪ ،‬عاء‬ ‫عبدالفتاح‪ ،‬وهو الوحيد الذي‬ ‫توجّ ه إى مكتب النائب العام‬ ‫للخضوع للتحقيق‪.‬‬ ‫وتظاهر العرات من‬ ‫النشطاء أمام مقر النيابة‬ ‫العامة اعراضا عى قرار‬ ‫ضبط وإحضار النشطاء‬ ‫الخمسـة‪ ،‬وهتف امتظاهرون‬ ‫ضد الرئـــيس والنائب العام‬ ‫وجماعة اإخوان‪.‬‬ ‫وقـــال كريم الشــاعر‪:‬‬ ‫«سنُقيل الرئيـــس مــري‪،‬‬ ‫وسنعيده إى السجن فهـــو‬ ‫مكانه الطبيعي هو وجماعة‬ ‫اإخوان امسلمن»‪ ،‬مضيفا ً أن‬ ‫النشطاء يعتزمون محارة‬ ‫مكتب النائب العام «اإخواني»‬ ‫يوم الجمعة امقبل لوقف ما‬ ‫سمّ اه استهداف النشطاء‪.‬‬

‫اشتبك النظام اأردني مع‬ ‫نظره امري سياسيا ً عى‬ ‫خلفية توجيه القيادي ي‬ ‫«إخوان مر»‪ ،‬الدكتور‬ ‫عصام العريان‪ ،‬نقدا ً لأردن‬ ‫قال فيه «اأردن وارائيل نشأتا‬ ‫برعاية أمريكية»‪ ،‬وهو ما دفع‬ ‫رئيس مجلس اأمة اأردني‪،‬‬ ‫طاهر امري‪ ،‬إى تذكره بأ َن‬ ‫القاهرة تحصل عى أضعاف ما‬ ‫يحصل عليه اأردن من مساعدات‬ ‫أمريكية‪.‬‬ ‫وبدأت مامح اأزمة امرية‬ ‫ اأردنية بعد تريحات العاهل‬‫اأردني‪ ،‬املك عبدالله الثاني‪ ،‬التي‬ ‫انتقد فيها الرئيس امري‪ ،‬محمد‬ ‫مري‪ ،‬ووصف جماعة اإخوان‬ ‫امسلمن بـ «الذئاب عى شكل‬ ‫حمان» و»اماسونين»‪.‬‬ ‫وردا ً عى تريح املك‬ ‫اأردني والحملة اأمنية‪ ،‬خرج‬ ‫عصام العريان لينتقد اأردن عر‬ ‫صفحته عى موقع الـ «فيسبوك»‪،‬‬ ‫حيث قال «إ َن امملكة اأردنية‬ ‫وإرائيل نشأتا برعاية أمريكية»‪،‬‬ ‫وأضاف أنهما «من أكر الدول‬ ‫التي تلقت دع ًما ماليًا وسياسيًا‬ ‫وأمنيًا واستخباراتيًا طوال ستن‬ ‫سنة‪ ،‬مرت فيها عواصف عاتية‬ ‫عى امنطقة»‪.‬‬ ‫وردا ً عى ذلك‪ ،‬أصدر رئيس‬ ‫مجلس اأمة اأردني‪ ،‬طاهر‬ ‫امري‪ ،‬وهو أحد أكثر رجال‬ ‫الدولة اأردنية دبلوماسية ولياقة‪،‬‬ ‫بيانا ً اعترته أوساط سياسية‬ ‫أردنية قاسيا ً ضد مر التي يقود‬ ‫حكومتها حاليا ً جماعة اإخوان‪.‬‬ ‫وقال امري «إ َن حديث‬ ‫العريان عن الدعم اماي والسياي‬

‫محمد مري (الثاني من اليمن) وملك اأردن (اأول يساراً) خال مشاركتهما أمس ي القمة العربية بالدوحة‬ ‫واأمني اأمريكي لأردن هو‬ ‫حديث مجتزأ عندما يجري طرحُ ه‪،‬‬ ‫كما لو كان اأردن هو الدولة‬ ‫العربية الوحيدة التي تتلقى دعما ً‬ ‫كهذا من جانب الوايات امتحدة ي‬ ‫وقت يعلم فيه العريان أ َن مر‬ ‫الشقيقة تتلقى أضعاف أضعاف‬ ‫ما يتلقاه اأردن من هذا الدعم‪،‬‬ ‫إى جانب الدول العربية اأخرى‬ ‫ومختلف دول العالم»‪.‬‬ ‫وأعرب امري عن استهجانه‬ ‫الشديد ما صدر عن العريان من‬ ‫مغالطات بحق اأردن‪ ،‬عى حد‬

‫وصف البيان‪.‬‬ ‫بيان‬ ‫وقال امري‪ ،‬ي‬ ‫ٍ‬ ‫صحفي أمس‪ ،‬إ َن «الدولة اأردنية‬ ‫دولة عربية متجذرة نشأت‬ ‫بسواعد أبنائها وبقيادة هاشمية‬ ‫كريمة‪ ،‬وهي ثمرة طيبة للثورة‬ ‫العربية الكرى‪ ،‬خافا ً لأطماع‬ ‫ااستعمارية وامروع التوسعي‬ ‫الصهيوني‪ ،‬ولم تنشأ برعاية‬ ‫أمريكية وبريطانية كما يَدَعِ ي‬ ‫العريان»‪.‬‬ ‫واعتر «أ َن الزجَ باسم‬ ‫اأردن إى جانب إرائيل ي ادعاء‬

‫العريان عن رعاية كهذه هو أمر‬ ‫مستغرب جدا ً ويفتقر إى امنطق‬ ‫ً‬ ‫خاصة أنه يصدر عن‬ ‫واأمانة‪،‬‬ ‫عربي مسلم يشغل موقعا ً قياديا ً‬ ‫ٍ‬ ‫ي جماعة اإخوان امسلمن بمر‬ ‫الشقيقة‪ ،‬وموقعا ً رسميا ً كذلك‪،‬‬ ‫ولهذا؛ فإ َن من الصعب استيعابَ‬ ‫أو قبول أو استساغة ربط كهذا‬ ‫بن اأردن العربي امخلص‬ ‫لقضايا اأمة‪ ،‬وامضحي من أجلها‬ ‫عر التاريخ‪ ،‬وبن إرائيل امحتلة‬ ‫للقدس وأرض العرب ي فلسطن‬ ‫وسواها»‪.‬‬

‫وأكد امري َ‬ ‫أن زيارة‬ ‫الرئيس اأمريكي باراك أوباما‬ ‫اأخرة للمنطقة وضمنها اأردن‪،‬‬ ‫والتي جاءت مغالطات العريان‬ ‫تعقيبا ً عليها‪ ،‬كانت من وجهة‬ ‫ً‬ ‫فرصة للتأكيد‬ ‫النظر اأردنية‬ ‫عى الحق العربي ي فلسطن‬ ‫والرفض القاطع استمرار‬ ‫ااحتال اإرائيي‪ ،‬ولحتمية‬ ‫توخي العدالة ي التعامل مع‬ ‫القضايا العربية كافة‪ ،‬ولم تكن‬ ‫زيارة سياحية أو وداعية أو ما‬ ‫شابه من أوصاف أطلقها العريان‬

‫كوريا الشمالية تهدِ د بضرب أمريكا‬

‫محتج يرفع افتة ضد النائب العام والرئيس‬

‫(الرق)‬

‫وضعت كوريا الشمالية جيشها ي أتم ااستعداد للقتال أمس‪ ،‬كما طلبت‬ ‫من وحداتها الخاصة «ااسراتيجية» التحضر لربات محتملة ضد‬ ‫الوايات امتحدة وجزر غوام وهاواي ي امحيط الهادئ‪ .‬ويأتي ذلك فيما‬ ‫أحيت كوريا الجنوبية الذكرى الثالثة لغرق السفينة الحربية «شيونان»‬ ‫حيث تر سيول عى‬ ‫أن غواصة كورية شمالية‬ ‫تسببت ي الحادث‪.‬‬ ‫وأعلنت القيادة العليا‬ ‫للجيش الشعبي الكوري‬ ‫ي بيان أن «كل وحدات‬ ‫امدفعية بما يشمل الوحدات‬ ‫للصواريخ‬ ‫ااسراتيجية‬ ‫ووحدات امدفعية البعيدة محتجون ي سيول ضد تهديدات كوريا الشمالية‬ ‫امدى ستوضع ي حالة تأهب»‪.‬‬ ‫وأضافت القيادة ي البيان الذي بثته وكالة اأنباء الكورية الشمالية أن هذه‬ ‫الوحدات يجب أن تكون مستعدة مهاجمة «كل القواعد العسكرية اأمريكية ي‬ ‫منطقة آسيا‪-‬امحيط الهادئ بما يشمل أمريكا الشمالية القارية‪ ،‬هاواي وغوام»‬ ‫وكذلك ي كوريا الجنوبية‪.‬‬

‫كاريـكـــاتير‬

‫سيول ‪ -‬ا ف ب‬

‫كاريكاتير سياسي ‪ -‬محمد صبره‬ ‫محمد صبرة‬ ‫كاريكاتير سياسي ‪ -‬محمد صبره‬

‫(إ ب أ)‬

‫بأسلوب خارج عن أصول اأخوة‬ ‫العربية وروح العاقات بن‬ ‫الدول الشقيقة»‪.‬‬ ‫وختم امري حديثه‬ ‫بالقول‪« :‬من هنا؛ َ‬ ‫فإن اإشارة إى‬ ‫اأردن منفردا ً ي حديث العريان‬ ‫عن الدعم‪ ،‬وكما لو كان ذلك‬ ‫تهمة‪ ،‬هي إشار ٌة فاقد ٌة لرعيَة‬ ‫امنطق‪ ،‬وتنطوي بالرورة عى‬ ‫موقف سلبي غر ُمرَر تجاه‬ ‫اأردن الذي يرى ي مر العربية‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫شقيقة لها‪ ،‬ولشعبها الكريم‬ ‫دولة‬ ‫ُ‬ ‫بالغ ااحرام والتقدير»‪.‬‬


‫«هيئة السياحة» تطرح عشرين حقيبة استثمارية سياحية‬ ‫مكة امكرمة ‪ -‬نعيم تميم الحكيم‪ ،‬هادي عيد‬ ‫طرحت الهيئة العامة للسياحة واآثار مؤخراً‪ ،‬عرين‬ ‫حقيبة استثمارية مش�اريع استثمارية ي مجال السياحة‬ ‫والراث‪ ،‬وأسهمت ي تمويل ‪ 195‬مروعا ً بأكثر من ‪196‬‬ ‫مليون ريال من خال صندوق التنمية الصناعية برنامج‬ ‫كفالة ‪ 126‬مروعاً‪ ،‬والبنك السعودي للتسليف واادخار‬

‫‪ 54‬مروعاً‪ ،‬وصندوق امئوية ‪ 15‬مروعاً‪ ،‬ضمن مبادرة‬ ‫برنامج تحفيز امش�اريع الس�ياحية الصغرة وامتوسطة‬ ‫ال�ذي تنف�ذه الهيئ�ة بالتعاون م�ع الصنادي�ق والبنوك‬ ‫الحكومية واأهلية لتوفر امزيد من فرص العمل ي امجال‬ ‫السياحي‪ ،‬ودعم التنمية اإقليمية ي امناطق وامحافظات‬ ‫وامراكز‪ .‬وقال نائب الرئيس امس�اعد لخدمات ااستثمار‬ ‫ي الهيئة الدكتور حمد السماعيل‪ ،‬إنه تم اانتهاء من إعداد‬

‫عر فرص مشاريع س�ياحية وتراثية صغرة ومتوسطة‬ ‫يمكن تطبيقها ي مختلف امناطق‪ ،‬شملت‬ ‫مروع ن�زل زراع�ي‪ ،‬منتجع�ا ً ش�اطئياً‪ ،‬ماهي‬ ‫مائية وثلجية‪ ،‬مدرس�ة الفروس�ية‪ ،‬سوقا ً تراثياً‪ ،‬حديقة‬ ‫حيوان�ات وطي�ور ونبات�ات‪ ،‬تدريب�ا ً س�ياحياً‪ ،‬القرية‬ ‫الراثي�ة‪ ،‬ركة تنظيم معارض س�ياحية‪ ،‬وركة إدارة‬ ‫وحدات مفروشة‪.‬‬

‫وأض�اف أنه يجري العمل حالي�ا ً عى إعداد عرين‬ ‫حقيبة اس�تثمارية (دراسات جدوى مخترة) مجموعة‬ ‫من الفرص ااس�تثمارية بمبادرة من الهيئة‪ ،‬مش�را ً إى‬ ‫أن هذه الحقائب تش�مل‪ :‬موتيل تراثياً‪ ،‬فندقا ً صحراوياً‪،‬‬ ‫وكالة س�فر نت‪ ،‬مروع اسراحة طرق متكاملة‪ ،‬بازارا ً‬ ‫س�ياحياً‪ ،‬مركز تدريب وتأجر معدات الغوص‪ ،‬مروع‬ ‫مشغوات تراثية وحرفية (صدفية‪ ،‬خوصية‪ ،)...،‬الباص‬

‫امرشد‪ ،‬نادي الرماية‪ ،‬مروع منطاد ثابت‪ ،‬متحفا ً تحت‬ ‫ام�اء‪ ،‬فندقا ً أو موتي�ل عائما ً دواراً‪ ،‬م�روع ‪HOUSE‬‬ ‫‪ ، BOAT‬شاليهات خشبية ثابتة ى عرض البحر‪ ،‬حديقة‬ ‫أسماك زجاجية‪ ،‬مروع تأجر ماعب شاطئية جاهزة‪،‬‬ ‫مطعم�ا ً زجاجيا ً تحت اماء‪ ،‬باصا ً برمائياً‪ ،‬مطعما ً عائماً‪،‬‬ ‫وج�ار إع�داد ع�ر حقائب‬ ‫م�روع ‪GLASS BOAT‬‬ ‫ٍ‬ ‫إضافية‪.‬‬

‫اأربعاء ‪ 15‬جمادى اأولى ‪1434‬هـ ‪ 27‬مارس ‪2013‬م العدد (‪ )479‬السنة الثانية‬

‫السعودية رئيس ًا لمجلس التجارة في الخدمات بمنظمة التجارة العالمية‬ ‫جنيف ـ واس‬ ‫اختار امجلس العمومي منظمة‬ ‫التجارة العامية باإجماع السعودية‬ ‫رئيس�ا ً مجلس التجارة ي الخدمات‬

‫بمنظمة التج�ارة العامية ي جنيف‪.‬‬ ‫ووافق امجلس العمومي عى اختيار‬ ‫ممثل الس�عودية الدائم لدى منظمة‬ ‫التجارة العامية الدكتور عبدالعزيز‬ ‫العتيبي‪ ،‬رئيس�ا ً مجلس التجارة ي‬

‫الخدمات‪ ،‬وهو أحد امجالس الثاثة‬ ‫الرئيسة ي امنظمة‪ ،‬مجلس التجارة‬ ‫ي السلع ومجلس الجوانب التجارية‬ ‫للملكية الفكري�ة‪ ،‬ومجلس التجارة‬ ‫ي الخدمات‪ .‬وتوى ممثل السعودية‬

‫رئاس�ة مجلس التجارة ي الخدمات‬ ‫خلفا ً لس�فر الس�ويد لدى امنظمة‬ ‫الذي انتقل لرئاس�ة هيئ�ة مراجعة‬ ‫السياس�ات التجارية‪ .‬يش�ار إى أن‬ ‫الس�عودية تت�وى أيضا ً من�ذ بداية‬

‫هذا العام تنسيق امجموعة اآسيوية‬ ‫ي امنظم�ة وهي إح�دى امجموعات‬ ‫الرئيس�ة وتض�م ي عضويتها أكثر‬ ‫من ثاثن دول�ة‪ ،‬منها دول مجلس‬ ‫التع�اون الخليج�ي واأردن وتركيا‬

‫وباكس�تان والهن�د وبنجادي�ش‬ ‫وماليزي�ا وس�نغافورة والص�ن‬ ‫وإندونيس�يا وكوري�ا والفلب�ن‬ ‫وبرون�اي دار الس�ام وع�دد م�ن‬ ‫الدول النامية اأخرى‪.‬‬

‫‪economy@alsharq.net.sa‬‬

‫‪23‬‬

‫فقيه‪ :‬لن نسمح للوافد بالعمل في غير مهنته‪ ..‬وسناحق «المخالفين»‬ ‫تبوك ‪ -‬صالح القرعوطي‪ ،‬محمد الرحيل‬

‫امهندس عادل فقيه‬

‫أكد وزير العمل امهندس عادل فقيه أن وزارته‬ ‫لن تس�مح للعمال بالعمل ل�دى جهات أخرى‪،‬‬ ‫غر التي اس�تقدمت عليها‪ ،‬معلن�ا عن اجتماع‬ ‫سيعقد بعد س�تة أس�ابيع‪ ،‬مناقشة فرض حد‬ ‫أدن�ى لرواتب الس�عودين ي القطاع الخاص‪.‬‬ ‫وشدد فقيه عى أن «الشخص الذي أتى إى هذه الباد‬ ‫وحص�ل ع�ى رخصة عم�ل‪ ،‬عليه أن يعم�ل ي امهنة‬ ‫التي جاء من أجلها‪ ،‬وا يحق له أن يعمل إا لصاحب‬ ‫العمل الذي اس�تقدمه‪ ،‬وإذا كانت امنشأة التي يعمل‬ ‫فيه�ا حم�راء أو صفراء‪ ،‬يح�ق له أن ينق�ل خدماته‬

‫نناقش فرض حد أدنى لرواتب السعودي في القطاع الخاص بعد ستة أسابيع‬ ‫إى منش�أة أخ�رى‪ ،‬لكن لي�س بنظام اإع�ارة‪ ،‬ولكن‬ ‫بنظام نقل الخدمات‪ ،‬وهذا يتطلب أن تكون امنش�أة‬ ‫اأخ�رى خ�راء‪ ،‬وتتمتع بنس�بة س�عودة وتوطن‬ ‫جيدة تس�مح ل�ه بذلك»‪ .‬وق�ال فقيه‪ ،‬خ�ال زيارته‬ ‫أمس منطقة تب�وك‪ ،‬لعرض مبادرات وبرامج وزارته‬ ‫لتوط�ن الوظائف‪ ،‬إن ال�وزارة تأمل قبل نهاية العام‬ ‫أن تس�تكمل تطوير هذه الرامج امناطقية‪ ،‬للحد من‬ ‫البطالة وإيجاد ف�رص عمل للعاطلن‪ .‬وأوضح فقيه‬ ‫أن «العاقة ب�ن وزارتي العم�ل والداخلية تكاملية‪،‬‬

‫ي عملي�ات التفتيش عى القط�اع الخاص‪ ،‬وماحقة‬ ‫العمالة امخالفة والس�ائبة»‪ ،‬مشرا ً إى «صدور اأمر‬ ‫السامي بربط فرق تفتيش ي وزارة العمل بأفراد من‬ ‫الرطة»‪ .‬وق�ال‪« :‬نقوم حاليا بالتنس�يق مع وزارة‬ ‫الداخلي�ة لتفعيل هذا اأمر‪ ،‬وإع�ادة تفعيل ومتابعة‬ ‫فرق التوط�ن لتعق�ب العمالة الس�ائبة وامخالفن‬ ‫لنظ�ام العم�ل واإقام�ة‪ ،‬ول�ن تس�مح الس�عودية‬ ‫باس�تمرار مخالفي اأنظمة‪ ،‬أن ذلك فيه رر كبر‬ ‫ع�ى امصلح�ة العامة‪ ،‬وإذا لم تطب�ق اأنظمة بدقة‪،‬‬

‫مؤسسة النقد‪ :‬اكتمال التشريعات الخاصة بمكافحة غسيل اأموال في السعودية‬ ‫الرياض ‪ -‬محمد العوني‬ ‫غ�ادر نائ�ب محاف�ظ‬ ‫مؤسس�ة النق�د الدكت�ور‬ ‫عبدالرحم�ن ب�ن عبدالله‬ ‫الحميدي قاعة حفل افتتاح‬ ‫املتقى الس�نوي الخامس‬ ‫لالتزام ومكافحة غسيل اأموال‬ ‫بعد إلقاء كلمته مبارة‪ ،‬رافضا ً‬ ‫اإجاب�ة ع�ى أس�ئلة «الرق»‬ ‫بش�أن جرائم غس�يل اأموال ي‬ ‫الس�عودية‪ ،‬وطلب من محررنا‬ ‫العودة لقاعة الحفل وااس�تماع‬ ‫م�ا يدور ي جلس�ة العمل حول‬ ‫غس�يل اأم�وال وااس�تفادة‬ ‫م�ن فرص�ة وج�ود محارين‬ ‫وخراء عى مس�توى عال (عى‬ ‫حد وصفه)‪ .‬وكش�ف الحميدي‬ ‫ي كلمت�ه ضمن افتت�اح املتقى‬ ‫ال�ذي ينظم�ه امعه�د امري‪،‬‬ ‫بالتعاون مع مؤسسة تومسون‬ ‫رويرز‪ ،‬وتختت�م فعاليته اليوم‬ ‫ي مق�ر امعه�د بالري�اض‪ ،‬عن‬ ‫أبرز اإنج�ازات الت�ي حققتها‬ ‫الس�عودية ي مكافح�ة جرائ�م‬ ‫غس�يل اأموال وق�ال‪« :‬أحرزنا‬ ‫تقدم�ا ً ي عملي�ات مكافح�ة‬ ‫غسيل اأموال بامتابعة الاحقة‬ ‫لعملية التقييم امش�رك‪ ،‬مشرا ً‬ ‫إى اكتم�ال منظومة التريعات‬ ‫امحلي�ة الخاص�ة بمكافح�ة‬ ‫غسيل اأموال ي السعودية‪ ،‬بما‬ ‫يتوافق مع امستجدات وامعاير‬

‫كش�ف ل�» الرق» امتحدث‬ ‫الرسمي باسم وزارة الزراعة‬ ‫امهندس جابرالش�هري‪ ،‬عن‬ ‫حجم الخس�ائر ااقتصادية‬ ‫الناتج�ة عن تزاي�د التصحر‬ ‫وتراجع الغط�اء النباتي س�نوياً‪.‬‬ ‫وق�ال إن من ب�ن هذه الخس�ائر‬ ‫تزايد استراد اأعاف من الخارج‬ ‫التي بلغت خمس�ة ملي�ارات ريال‬ ‫سنوياً‪ ،‬إى جانب الخسائر الناجمة‬ ‫ع�ن انخف�اض اإنت�اج الزراعي‪.‬‬

‫النفيعي لـ |‪ :‬استمرار تطبيق ائحة «النقل» يك ِبد‬ ‫المستثمرين خسائر وو ّكلنا محامي ًا للدفاع عنهم‬ ‫الرياض ‪ -‬محمد العوني‬

‫حضور نسائي ي فعاليات املتقى‬ ‫الدولي�ة»‪ ،‬مبين�ا ً أن «جرائ�م‬ ‫غس�يل اأموال‪ ،‬تش�هد عاميا ً ي‬ ‫اآونة اأخرة نقلة نوعية وتنوعا ً‬ ‫وتعددا ً لأس�اليب امس�تخدمة‬ ‫وتوسع حجم نشاطها‪ ،‬وتعاني‬ ‫الدول امتقدمة والنامية منها»‪،‬‬ ‫مشرا ً أنها «تشيع ي الدول التي‬ ‫يضعف فيه�ا اأم�ن أو تعاني‬ ‫ضعفا ً اقتصادي�اً‪ ،‬وي اأنظمة‬ ‫القضائي�ة والرقابي�ة»‪ ،‬مضيفا ً‬

‫أن «الس�عودية أدركت خطورة‬ ‫الجرائم ااقتصادية بشكل عام‬ ‫وغس�يل اأموال بشكل خاص‪.‬‬ ‫ن‬ ‫وب�ن الحمي�دي أن مؤسس�ة‬ ‫النقد تصدر تعليمات مس�تمرة‬ ‫وتح�دث اأنظم�ة والتعليمات‬ ‫مواكب�ة التط�ورات امحلي�ة‬ ‫واإقليمي�ة والدولي�ة إيمان�ا ً‬ ‫منه�ا بخطورة غس�يل اأموال‬ ‫ع�ى ااقتصاد‪ ،‬مؤك�دا ً رورة‬

‫االت�زام باأنظم�ة وامعاي�ر‬ ‫والتعليمات امتصل�ة بمكافحة‬ ‫غس�يل اأم�وال‪ ،‬والتبلي�غ عن‬ ‫أنش�طة غس�يل اأم�وال منعا ً‬ ‫اس�تغال امص�ارف ومحات‬ ‫الرافة العاملة ي السعودية»‪.‬‬ ‫ووص�ف الحميدي النتائج التي‬ ‫حققتها الس�عودية ب�»امحفزة‬ ‫وامشجعة لاس�تمرار ي تنفيذ‬ ‫خطط التطوير والعمل امستمر‬

‫(الرق)‬ ‫وامتواص�ل محارب�ة جرائ�م‬ ‫غس�يل اأم�وال والحف�اظ عى‬ ‫س�امة ااقتص�اد الوطني من‬ ‫امؤث�رات الس�لبية»‪ ،‬موضح�ا ً‬ ‫أن «الس�عودية ل�ن ت�ردد‬ ‫باتخاذ كافة السبل واإجراءات‬ ‫للوص�ول إى أع�ى درج�ات‬ ‫الج�ودة واس�تيفاء امعاي�ر‬ ‫الدولي�ة ي مكافح�ة جرائ�م‬ ‫غسيل اأموال»‪.‬‬

‫يهدد الثروة الحيوانية ويك ِلف خمسة مليارات ريال سنوي ًا‬ ‫التصحر ِ‬ ‫«الزراعة» لـ |‪ُ :‬‬ ‫الدمام ‪ -‬سحر أبوشاهن‬

‫س�تقوم وزارت�ا العم�ل والداخلي�ة بتطبي�ق أقى‬ ‫العقوب�ات ضد امخالفن»‪ .‬وأش�ار فقي�ه إى أنه تم‬ ‫إنش�اء مرصد وطني يهدف إى توثي�ق اأوقات التي‬ ‫يقضيه�ا خريج�و الكلي�ات وامعاه�د التقني�ة منذ‬ ‫تخرجهم‪ ،‬حتى حصولهم عى وظيفة‪ ،‬ومن ثم دراسة‬ ‫هذه امؤرات‪ ،‬وااستفادة منها بشكل علمي»‪.‬‬ ‫وأوضح فقيه أن الح�د اأدني لأجور موضوع‬ ‫متعدد اأبع�اد وله تأثرات اقتصادي�ة‪ ،‬ونرجو عدم‬ ‫ااس�تعجال ي إص�دار ق�رارت ق�د تؤث�ر ي ربحية‬

‫واقتصاديات منشآت القطاع الخاص‪ ،‬وقد تم توجيه‬ ‫امقام الس�امي لنا بدراسة هذا اموضوع ثم التنسيق‬ ‫إجراء ح�وار اجتماعي وطني ب�ن أصحاب العاقة‬ ‫الثاث�ة (ممثل حكومي من جه�ة والعمال وأصحاب‬ ‫العم�ل م�ن جه�ة أخ�رى)‪ ،‬وم�ن امق�رر أن ينعقد‬ ‫ااجتماع بعد س�تة أس�ابيع من اآن‪ ،‬مناقش�ة مزايا‬ ‫وأرار مثل هذه القرار وأنواع التحديات التي يمكن‬ ‫دراس�تها إذا كان هناك صالح لتحدي�د الحد اأدني‬ ‫لأجور‪.‬‬

‫وأش�ار إى صعوب�ة تقدي�ر حجم‬ ‫انحس�ار الغط�اء النبات�ي خال‬ ‫اأعوام اماضية‪ ،‬إذ تش�غل امراعي‬ ‫الطبيعي�ة مس�احة ‪ 171‬ملي�ون‬ ‫هكت�ار‪ ،‬تت�وزع عى كاف�ة أنحاء‬ ‫امملك�ة وترك�ز ي امناط�ق التي‬ ‫يقل معدل هطول اأمطارالسنوي‬ ‫فيه�ا ع�ن ‪ 200‬مليم�ر‪ ،‬مضيفا ً‬ ‫«كل الدائ�ل تش�ر إى انحس�ار‬ ‫متزاي�د له�ذا الغط�اء‪ ،‬س�واء ي‬ ‫الغاب�ات الجبلي�ة أو الغي�اض‬ ‫والروض�ات وامراع�ي امفتوح�ة‬ ‫والنف�ود والس�بخات وغره�ا‪ ،‬ما‬

‫أدنى إى تده�ور الرب�ة والتصحر‬ ‫وزحف الرمال والعواصف الرملية‬ ‫والرابي�ة الت�ي تتزايد يوم�ا ً بعد‬ ‫يوم»‪.‬‬ ‫ولفت الشهري إى أن من بن‬ ‫العوام�ل امؤدية انحس�ار الغطاء‬ ‫النبات�ي‪ ،‬تزاي�د الرع�ي الجائ�ر‬ ‫بس�بب تضاع�ف أع�داد الث�روة‬ ‫الحيوانية ‪ 7‬أضعاف خال العقود‬ ‫الخمسة اماضية‪ ،‬مفيدا ً أنه ي عام‬ ‫‪1961‬م بلغ عدد اماش�ية مليونن‬ ‫و‪ 700‬أل�ف رأس‪ ،‬وي‪2006‬‬ ‫م وص�ل إى أكثر م�ن ‪ 13‬مليونا ً‬

‫و ‪ 760‬أل�ف رأس‪ ،‬إا أن ه�ذا‬ ‫الع�دد انخف�ض ي ‪2010‬م إى ‪7‬‬ ‫ماين و‪ 241‬ألف رأس‪ ،‬تس�تهلك‬ ‫سنويا ً ‪ 14‬مليون طن من اأعاف‬ ‫الخراء وامصنعة‪ .‬ن‬ ‫وبن الشهري‬ ‫أن ااحتط�اب الجائ�ر‪ ،‬وحرائ�ق‬ ‫الغاب�ات‪ ،‬والتل�وث‪ ،‬والجف�اف‪،‬‬ ‫ت�ؤدي إى التصح�ر‪ ،‬باإضاف�ة‬ ‫إى التوس�ع العمران�ي ي امناطق‬ ‫الحري�ة بس�بب زيادة س�كان‬ ‫امناط�ق الحرية م�ن ‪ %58‬إى‬ ‫‪ %80‬خ�ال ‪ 26‬عاما ً ي الرياض‬ ‫وجدة وحارة الدم�ام‪ ،‬موضحا ً‬

‫أن امناط�ق الش�مالية والوس�طى‬ ‫اأكثر ت�رراً‪ .‬وق�ال إن الوزارة‬ ‫تنفذ خطة وطنية مكافحة التصحر‬ ‫ورفع مستوى الوعي البيئي وهي‪،‬‬ ‫امحافظ�ة ع�ى ام�وارد الطبيعية‬ ‫امتج�ددة‪ ،‬الحد من آث�ار التعرية‬ ‫ووقف زحف الرمال‪ ،‬إعادة تأهيل‬ ‫ام�وارد الطبيعي�ة ورفع مس�توى‬ ‫إنتاجيتها‪ ،‬ااس�تفادة م�ن اموارد‬ ‫امائية غ�ر التقليدية‪ ،‬تعزيز نظام‬ ‫اإن�ذار امبك�ر بح�اات الجف�اف‬ ‫وااس�تعداد له�ا‪ ،‬وغ�ر ذل�ك من‬ ‫حلول وقف التصحر‪.‬‬

‫انتق�د رئيس اللجنة الوطنية‬ ‫للنق�ل ال�ري ي مجل�س‬ ‫الغ�رف الس�عودية‪ ،‬س�عود‬ ‫النفيع�ي‪ ،‬وزارة النق�ل‪،‬‬ ‫متهم�ا ً إياه�ا ب�أن ائح�ة‬ ‫اأج�رة الخاص�ة الت�ي أصدرتها‬ ‫أخراً‪ ،‬تكبد امس�تثمرين ي القطاع‬ ‫خسائر‪ ،‬هم ي غنى عنها‪ ،‬موضحا ً‬ ‫أن ال�وزارة ل�م تس�تر أح�دا ً من‬ ‫امس�تثمرين قبل إصدار الائحة»‪.‬‬ ‫وق�ال إن ااجتم�اع م�ع بع�ض‬ ‫مستثمري قطاع النقل‪ ،‬امعرضن‬ ‫ع�ى الائح�ة‪ ،‬أس�فر ع�ن اتف�اق‬ ‫ع�ى تكليف مح�ا ٍم مختص‪ ،‬لتوي‬ ‫امرافع�ة عن امدعن ض�د الوزارة‪،‬‬ ‫مش�را ً إى أن ه�دف امس�تثمرين‬ ‫تقديم خدمة مميزة‪ ،‬ترقى لطموح‬ ‫امس�تفيدين م�ن خدمة س�يارات‬ ‫اأج�رة‪ ،‬وت�وازي ال�دول امتقدمة‪،‬‬ ‫ولي�س خدمة اس�تثماراتهم فقط‪،‬‬ ‫مؤكدا ً أن الجميع يس�عى أا تكون‬ ‫القوان�ن ش�خصية‪ ،‬تتغ�ر بتغر‬ ‫امس�ؤول‪ .‬وبن النفيعي أن «مواد‬

‫سعود النفيعي‬ ‫الائح�ة الجدي�دة ا تخ�دم ذوي‬ ‫الدخل امحدود‪ ،‬وتتطلب س�يارات‬ ‫بمواصف�ات معينة‪ ،‬مطالبا ً بتنويع‬ ‫الس�يارات الخدمي�ة‪ ،‬وفتح امجال‬ ‫لكاف�ة رائح امجتمع لاس�تفادة‬ ‫من الائحة»‪ ،‬موضحا ً أنه «من غر‬ ‫امنط�ق رب�ط تجدي�د الراخيص‪،‬‬ ‫بسداد الغرامات امرورية امستحقة‬ ‫للمنشأة وتابعيها‪ ،‬إذ يجب أا تلزم‬ ‫امنش�أة بس�داد غرامات الس�ائق‪،‬‬ ‫فهي ليست مسؤولة عن مخالفاته‬ ‫امروري�ة‪ ،‬ويج�ب أا تعط�ل‬

‫تراخيصها بس�بب ذل�ك»‪ ،‬مضيفا ً‬ ‫«من ضم�ن امواد امع�رض عليها‬ ‫ي الائح�ة‪ ،‬تحدي�د الح�د اأدني‬ ‫للس�يارات‪ ،‬بقرار م�ن الوزير‪ ،‬مما‬ ‫يفتح باب ااستثناءات منشآت عى‬ ‫حساب أخرى»‪ ،‬وتساءل «من يؤكد‬ ‫أن�ه ا يوجد اس�تثناءات‪ ،‬ا ينطق‬ ‫بالحقيقة‪ ،‬ولدي مس�تندات تحوي‬ ‫اس�تثناءات من امادة ‪ 29‬فقرة ‪.»4‬‬ ‫وأوض�ح النفيع�ي أن «ااس�تمرار‬ ‫ي تطبيق الائحة‪ ،‬يس�بب خسائر‬ ‫لقط�اع النق�ل‪ ،‬وتدن�ي الخدم�ة‬ ‫امقدمة للمستهلك»‪ ،‬مؤكدا ً «اتفاق‬ ‫مستثمري القطاع عى عدم تجديد‬ ‫تراخيصه�م حت�ى تعدي�ل م�واد‬ ‫الائحة وص�دور الحك�م النهائي‬ ‫م�ن امحكمة اإداري�ة»‪ ،‬مضيفا ً أن‬ ‫«ما ذكر عن استشارة وزارة النقل‬ ‫مس�تثمري القط�اع قب�ل إص�دار‬ ‫الائحة غر صحيح»‪ ،‬وقال‪« :‬ليس‬ ‫بيننا وبن ال�وزارة عداوة‪ ،‬صحيح‬ ‫أن ال�وزارة أخذت ببع�ض آرائهم‪،‬‬ ‫ولكن كان يس�توجب ع�ى الوزارة‬ ‫إراكه�م ي قراراتهم وااس�تماع‬ ‫لوجهة نظرهم»‪.‬‬

‫البسامي‪ :‬القضية «فردية» والنفيعي له مصالح شخصية‬ ‫وصف رئيس لجنة التنس�يقات والنقل ي الغرفة‬ ‫التجاري�ة بج�دة س�عيد البس�امي القضي�ة امرفوعة‬ ‫من بعض مس�تثمري قط�اع النقل ضد ال�وزارة بأنها‬ ‫قضي�ة فردية من قبل رئيس اللجن�ة الوطنية بالغرف‬ ‫السعودية سعود النفيعي‪ ،‬ومن معه من رجال اأعمال‪،‬‬ ‫وقال‪« :‬هؤاء ليس�وا امس�تثمرين الحقيقين ي القطاع‬ ‫الذي يضم أكثر من ‪ 1700‬مس�تثمر‪ ،‬واللجنة الوطنية‬ ‫بالغرف التجارية ليس له�ا عاقة بالقضية‪ ،‬وا يمكن‬ ‫أن نص�ف ه�ذه الدع�وى بأنه�ا م�ن قط�اع النقل أو‬ ‫مس�تثمري القط�اع»‪ ،‬مضيفا ً «رئي�س اللجنة الوطنية‬ ‫للنق�ل ال�ري عمل�ه يص�ب ي قط�اع اأج�رة‪ .‬وهؤاء‬ ‫امس�تثمرون مدعومون ومحفزون من قبله»‪ ،‬مبينا ً أن‬

‫«وزارة النق�ل متعاون�ة ومتفهم�ة ما تطرح�ه الغرف‬ ‫التجاري�ة م�ن أفكار واقراح�ات‪ ،‬ونجد منه�ا امردود‬ ‫الطي�ب»‪ ،‬مش�را ً إى أن «ما ذكر من عدم استش�ارتها‬ ‫لرج�ال اأعمال غر صحيح»‪ .‬وأض�اف‪،‬أن وزير النقل‬ ‫متعاون مع الغرف التجارية ومس�تثمري القطاع وهو‬ ‫دائ�م اللق�اء به�م‪ ،‬وكان آخره�ا اجتماعه م�ع رجال‬ ‫اأعم�ال قبل ش�هر ي الغرف�ة التجارية بج�دة‪ ،‬وكان‬ ‫لقا ًء وديا ً واس�تمع لجميع آراء وطلبات رجال اأعمال ‪.‬‬ ‫وأوضح أن الائحة لن تؤثر عى قطاع النقل بشكل عام‬ ‫وتأثره�ا عى مس�تثمري اأجرة الخاص�ة ‪ ،‬مضيفا ً أن‬ ‫رفع الدعاوى والش�كاوى ضد الجهات الحكومية ليس‬ ‫الطريقة امناسبة ولن يخرج بنتيجة إيجابية للمدعن ‪.‬‬

‫الوزارة‪ :‬ا استثناءات في التطبيق‪ ..‬وأخذنا برأي المستثمرين‬ ‫قال مدير العاقات العامة وامتحدث الرس�مي‬ ‫ي وزارة النق�ل عبدالعزي�ز الصمي�ت إن «ال�وزارة‬ ‫أخ�ذت ب�رأي امس�تثمرين ووضعت�ه ع�ى موقعها‬ ‫اإلكرون�ي لفرة معينة‪ ،‬لكنهم ل�م يردوا»‪ ،‬مضيفا ً‬ ‫أن «ال�وزارة ل�م تص�در تراخي�ص أح�د بالعم�ل‬

‫بائح�ة اأج�رة الخاص�ة حت�ى تاريخ الي�وم‪ ،‬ولم‬ ‫تقدم اس�تثناءات أي من امستثمرين من أي مادة ي‬ ‫الائحة وكجهة مس�ؤولة ليس لديها استثناءات عن‬ ‫أي مادة ي الائحة»‪ ،‬متس�ائاً «من غر امعقول أن‬ ‫تعتمد ائحة وروط ثم تقدم استثناءات»‪.‬‬


‫اقتصاد‬

‫‪24‬‬

‫اأربعاء ‪ 15‬جمادى اأولى ‪1434‬هـ ‪ 27‬مارس ‪2013‬م العدد (‪ )479‬السنة الثانية‬

‫السفير المصري لـ |‪ :‬ا فتور في عاقاتنا‬ ‫مع السعودية‪ ..‬وبلدنا تعيش «حالة فوضى»‬

‫عفيفي عبدالوهاب‬

‫سبعة مليارات دوار استثمارات سعودية في مصر مقابل ثاثة مليارات مصرية في المملكة‬ ‫الدمام ‪ -‬محمد فكري‬ ‫أق ّر الس�فر ام�ري لدى الس�عودية عفيفي عبدالوه�اب‪ ،‬أن مر‬ ‫تعيش «حالة فوى» ي الوق�ت الراهن‪ ،‬وهو أمر يقلق الجميع‪ ،‬وقال‬ ‫ي ح�وار مع «الرق» جمع بن السياس�ة وااقتص�اد‪ :‬كنا نتمنى أن‬ ‫تظ�ل الصورة امثالية للثورة امرية الس�لمية الت�ي قدمت أنموذجا ً‬ ‫للعالم ّ‬ ‫وعبت عن اإرادة السياسية للشعب امري‪ ،‬بيد أنه اختلط «الحابل‬ ‫بالناب�ل» ووصلن�ا إى حالة فوى‪ ،‬معربا ً عن أمل�ه أن يتم التغلب عى هذه‬ ‫الحالة‪ ،‬والتوص�ل إى قانون انتخابي إجراء اانتخاب�ات التريعية وعودة‬ ‫مر للقيام بدورها الطبيعي من جديد‪ .‬ونفى الس�فر امري وجود نوع‬ ‫م�ن الفتور ي العاقات الس�عودية امرية‪ ،‬قائ�ا «ا يوجد فتور عى وجه‬ ‫مازلنا ي امرحلة اانتقالية‬ ‫وحول حجم استثمارات امرين ي‬ ‫امنطقة الرقية‪ ،‬قال السفر امري «ليس‬ ‫لدينا إحصاءات محددة حول حجم هذه‬ ‫ااستثمارات»‪ ،‬ولكن عى مستوى امملكة هناك‬ ‫تقديرات تشر إى أن ااستثمارات امرية‬ ‫ي السعودية تقرب من ثاثة مليارات دوار‪،‬‬ ‫كما أن هناك عددا ً كبرا ً من الركات امشركة‬ ‫بن مستثمرين مرين وسعودين‪ ،‬وبعض‬ ‫الركات فيها طرف ثالث من اأشقاء العرب‪.‬‬ ‫وفيما يتعلق بحجم ااستثمارات السعودية ي‬ ‫مر‪ ،‬فإنها تربو عى ستة أو سبعة مليارات‬ ‫دوار‪.‬‬ ‫وردا ً عى سؤال حول اانعكاسات السلبية‬ ‫للوضع غر امستقر ي مر عى مناخ ااستثمار‪،‬‬ ‫قال «إذا كان بعض امستثمرين لديهم قلق من‬ ‫اأوضاع الحالية‪ ،‬فهناك آخرون يؤكدون أنها‬ ‫فرصة مناسبة لزيادة ااستثمارات باعتبار‬ ‫أن هذا الوضع يمنحه ميزة نسبية ي ضوء‬ ‫انخفاض قيمة الجنيه امري لزيادة عائداته‬ ‫من ااستثمارات» مضيفاً‪ :‬ربما هناك بعض‬ ‫القلق إا أن هناك تطمينات من الجانب امري‬ ‫بعيدا ً عن الحراك السياي الذي نتابعه جميعا ً‬ ‫ومازلنا ي مرحلة انتقالية والحكومة تتكفل‬ ‫بتوفر الضمانات أي استثمارات تأتي إى‬ ‫مر من منطقة الخليج وخاصة السعودية‪،‬‬ ‫أنها منفعة متبادلة لكا الطرفن‪.‬‬ ‫التحفظ عى أموال امستثمرين‬ ‫• لكن عى صعيد مشكات امستثمرين‬ ‫السعودين ي مر‪ ،‬فإنه لم يتم اتخاذ‬ ‫أي خطوة لأمام‪ ،‬بل ازداد اموقف تعقيدا ً‬ ‫مؤخرا ً بالتحفظ عى أموال مستثمرين‬ ‫سعودين‪ ..‬فكيف يمكن طمأنة رجال‬ ‫اأعمال؟‬ ‫ هذا الكام حتى ولو ت ّم ي أيام معدودة‬‫بصدور قرار من النائب العام‪ ،‬فقد جاء حكم‬ ‫امحكمة بعدها بسويعات قليلة‪ ،‬ليلغي هذا‬ ‫القرار ويزيل أمر امصادرة وكأنه لم يكن‪،‬‬ ‫أما فيما يتعلق بامشكات فأود أن أؤكد لك‬ ‫أنها ليست بالحجم الكبر‪ ،‬وتتلخص ي بعض‬ ‫القضايا التي ينظر فيها القضاء امري‪،‬‬ ‫وابد من انتظار حكم القضاء‪ ،‬وبعدها تقدم‬

‫اإطاق»‪ ،‬مدلاً عى ذلك بزيارة وزير الخارجية امري محمد كامل عمرو‬ ‫للري�اض وحضوره ااجتماع اأول للجنة امش�ركة للتش�اور ب�ن البلدين‬ ‫برئاسة وزيري الخارجية ي يناير اماي‪ ،‬وسيتم عقد الدورة الثالثة للجنة‬ ‫امشركة بن البلدين خال الفرة من ‪ -24 22‬إبريل ي الرياض‪ ،‬وستبحث‬ ‫اللجن�ة قضايا امس�تثمرين الس�عودين ي مر ومحاولة حله�ا‪ ،‬وتعزيز‬ ‫التب�ادل التجاري‪ ،‬وهذه اللجنة لم تعقد منذ عام ‪2010‬م‪ ،‬كما س�يتم عقد‬ ‫اللجنة القنصلية امش�ركة بن مر والس�عودية ي القاهرة ي مايو امقبل‬ ‫والتي لم تعقد منذ عام ‪ ،2008‬ما يدل عى وجود تحرك إى اأمام‬ ‫وأن هناك تش�اورا ً وتنس�يقا ً بن البلدين‪ ،‬وي هذا الس�ياق جرى‬ ‫منذ أيام قليل�ة اتصال بن الرئيس محمد مري وخادم الحرمن‬ ‫الريفن املك عبدالله بن عبدالعزيز‪.‬‬

‫مشكات‬ ‫ااستثمارات بين‬ ‫تتصدر‬ ‫البلدين‬ ‫َ‬ ‫اجتماعات‬ ‫اللجنة المشتركة‬ ‫الطعون من أي جانب‪ ،‬والحكومة امرية‬ ‫تقف إى جانب امستثمر وي صفه دائما ً‬ ‫طاما أنه اتبع اإجراءات القانونية ي تعاقداته‬ ‫وما ينص عليه القانون امري‪ ،‬وقد طمأن‬ ‫الرئيس مري اأشقاء من رجال اأعمال بأن‬ ‫الباب مفتوح تماما ً لاستثمار ي كافة امجاات‬ ‫وأشار تحديدا ً إى بعض امشاريع الجاهزة‬ ‫لاستثمارات السعودية‪.‬‬ ‫اجتماع لبحث مشكات امستثمرين‬ ‫• هل ثمة اجتماعات قريبة يمكن أن‬ ‫تؤدي إى انفراج هذه امشكات؟‬

‫ خال الدورة القادمة للجنة امشركة‬‫للتعاون ااقتصادي والفني والتجاري بن‬ ‫البلدين والتي ستعقد أيام ‪ 24 ،23 ،22‬إبريل‬ ‫امقبل‪ ،‬سيكون هذا اموضوع محل بحث سواء‬ ‫ااستثمارات امشركة ي مر والسعودية‪،‬‬ ‫وهذا اموضوع محل اهتمام كبر من الجانبن‪،‬‬ ‫وسيكون من امواضيع اأساسية عى أجندة‬ ‫اللجنة ي دورتها القادمة‪.‬‬ ‫قنصلية ي الدمام‬ ‫• هل هناك توجه إنشاء قنصلية ي‬ ‫الدمام؟‬ ‫ هذه الرغبة طرحناها عى اأشقاء ي‬‫امملكة‪ ،‬وربما يحتاج اموضوع إى دراسة‪،‬‬ ‫وما زلنا ننتظر الرد إقامة قنصلية ي امنطقة‬ ‫الرقية‪ ،‬إا أنه حا لهذا اموضوع وتيسرا ً عى‬ ‫امرين فقد ت ّم زيادة عدد البعثات القنصلية‬ ‫التي تأتي للمنطقة الرقية‪ ،‬بعدما كانت تأتي‬ ‫عى فرات متباعدة‪ ،‬وهو ما يدل عى وجود‬ ‫اهتمام متزايد بامرين امقيمن ي امنطقة‬ ‫الرقية‪.‬‬ ‫حجم العمالة امرية‬ ‫• لو تطرقنا للعمالة امرية‪..‬هل‬ ‫لديكم أرقام محددة عن حجم العمالة‬ ‫امرية ي السعودية‪ ،‬وامنطقة الرقية‬

‫التوصل إلى قانون انتخابي وإجراء اانتخابات‬ ‫ُ‬ ‫التشريعية سيُ ِعيدان مصر إلى دورها الطبيعي‬

‫مليون و‪ 800‬ألف مصري يعيشون على أرض‬ ‫المملكة‪ ..‬وهم أقل الجاليات إثارة للمشكات‬ ‫تحديداً؟‬ ‫ يبلغ عدد الجالية امرية ي كافة ربوع‬‫امملكة تقريبا ً مليون وثمانمائة ألف شخص‪،‬‬ ‫أما العمالة عى وجه التحديد فا يوجد رقم‬ ‫محدد‪.‬‬ ‫• وما أبرز الشكاوى التي تأتيكم من‬

‫العمالة امرية؟‬ ‫ مشكات بسيطة لو قورنت بالعدد‬‫الكبر للمرين‪ ،‬وتعد الجالية امرية رغم‬ ‫أنها من أكب الجاليات اموجودة ي امملكة إا‬ ‫أنها أقلهن إثارة للمشكات‪ ،‬فامري حريص‬ ‫عى عمله ويراعي القانون‪ ،‬وامشكات أغلبها‬

‫الحكومة المصرية‬ ‫تتك َفل بتوفير‬ ‫الضمانات الازمة‬ ‫لاستثمارات‬ ‫الخليجية والسعودية‬ ‫بشكل خاص‬ ‫السفر امري متحدثا للزميل محمد فكري‬

‫(تصوير‪ :‬أمن الرحمن ومحمد رفاعي)‬

‫تتعلق بالنواحي العمالية وغالبا ً ما ننجح ي‬ ‫حلها عى امستوى الرسمي أو غر الرسمي‪.‬‬ ‫حقيقة الجر الري‬ ‫• ما حقيقة ما يثار بشأن إقامة‬ ‫جر بري بن السعودية ومر؟‬ ‫ هذا اموضوع أثر عندما التقى الرئيس‬‫محمد مري برجال اأعمال من الجانبن ي‬ ‫‪ 21‬يناير اماي عى هامش حضوره القمة‬ ‫العربية الثالثة التي عقدت ي الرياض‪ ،‬حيث‬ ‫أشار إى مناخ ااستثمار الحاي ي مر وأن‬ ‫بابه مفتوح أي مستثمر سعودي تتعرض‬ ‫استثماراته أي مشكات وسوف يحلها‬ ‫مبارة‪.‬‬ ‫وبعد أن انتهى من حديثه تدخل رجل‬ ‫اأعمال يحيى بن ادن وقال‪ :‬نحن مجموعة‬ ‫بن ادن عى استعداد تام للتعاون مع ركة‬ ‫امقاولون العرب امرية إقامة هذا الجر‪،‬‬ ‫ولكن هذا اموضوع يحتاج من الجانبن إى‬ ‫قرار سياي‪ ،‬وعندما تتم اموافقة فنحن عى‬ ‫استعداد تام للتعاون‪ ،‬وربما اموضوع يحتاج‬ ‫بعض الوقت مزيد من الدراسات لحن يصدر‬ ‫القرار من الجانبن باموافقة‪.‬‬

‫الدحيان ‪ :‬ائحة تنظيم المشاغل َ‬ ‫تأخرت كثير ًا‪ ..‬ومفتشات البيئة في حاجة إلى التدريب‬ ‫الدمام ‪ -‬محمد ماح‬ ‫أكدت رئيسة لجنة امشاغل النسائية ي‬ ‫غرفة الرقية شعاع الدحيان أن قطاع‬ ‫امشاغل ي الرقية يشكو من العشوائية‬ ‫بشكل غر عادي‪ ،‬مما أوجد ‪ 4‬آاف مشغل‬ ‫تعمل ي امنطقة‪ ،‬بعضها مرخص والبعض اآخر‬ ‫غر مرخص‪ .‬وأكدت عقب إصدار ائحة مفصلة‪،‬‬ ‫تنظم عمل امشاغل‪ ،‬وترح آلية امخالفات‬ ‫اموجودة فيها‪ ،‬وذلك خال اأسبوعن امقبلن‪،‬‬ ‫مشرة إى أن مكتب صحة البيئة النسائي ي‬ ‫امنطقة ساهم كثرا ً ي الحد من مخالفات امشاغل‬ ‫من خال الزيارات وامخالفات التي سجّ لها‬

‫والتي أدّت إى إغاق كثر من امشاغل امخالفة‪.‬‬ ‫وقالت الدحيان ل�«الرق» إن صاحبات‬ ‫امشاغل لم يعتدن عى زيارات التفتيش‪ ،‬ولم يَ ُك ّن‬ ‫عى علم بتفاصيل كثرة حول أعمالهن‪ ،‬ومن‬ ‫بينها تاريخ انتهاء صاحية امستحرات وامواد‬ ‫امستخدمة‪ ،‬لذلك تع ّرضت مشاغلهن للمخالفات‬ ‫دون سابق إنذار‪ ،‬وهذا ما ا نريده‪ ،‬لذا اقرحنا‬ ‫عمل ائحة تتضمن الروط والواجبات وأيضا ً‬ ‫نوعية امخالفات وآلية تحريرها ‪.‬‬ ‫وأضافت أن الائحة تتضمن التدرج ي‬ ‫العقوبة‪ ،‬بحيث يسبق امخالفة إنذار‪ ،‬وبعدها‬ ‫تحصل امخالفة إذا تكرر الخطأ‪ ،‬مشرة إى أن‬ ‫الائحة ستحوي قيمة لكل مخالفة‪ ،‬موضحة‬

‫ااتفاق عى عقده قريباً»‪.‬‬ ‫أن ذلك سيساهم ي تنظيم‬ ‫وقالت الدحيان إن إصدار‬ ‫القطاع واارتقاء بأدائه»‪.‬‬ ‫ً‬ ‫الائحة تأخر كثرا‪ ،‬مشرة‬ ‫ولفتت الدحيان إى رورة‬ ‫إى أنه من امفرض أن تكون‬ ‫نر الائحة عى موقع أمانة‬ ‫الائحة موجودة قبل افتتاح‬ ‫امنطقة الرقية اإلكروني‬ ‫أي مشغل ي امنطقة‪ ،‬حتى‬ ‫حتى يطلع عليها الجميع‪،‬‬ ‫يكون تحرير امخالفات‬ ‫ويستطيعون التماي مع‬ ‫مقنعاً‪ .‬ودافعت الدحيان‬ ‫تفاصيلها لضمان استفادة‬ ‫عن أداء امفتشات ضد اتهام‬ ‫منتسبي القطاع منها‪،‬‬ ‫بعض امستثمرات بأن‬ ‫باإضافة إى عقد ورش‬ ‫شعاع الدحيان‬ ‫جوات التفتيش تحصل حسب‬ ‫عمل وندوات تناقش الائحة‬ ‫وتساعد ي إيصال الرسالة كاملة إى امستثمرات‪ ،‬مزاجية امفتشات قالت إن امفتشات إذا رصدن‬ ‫وإيضاح أي غموض قد يواجههن وهو ما تم مخالفات عى مشغل ما‪ ،‬فمن الطبيعي أن يعدن‬

‫له ليتأكدن من إزالتها‪ ،‬وليس ي أدائهم تقصد أو‬ ‫مزاجية‪ ،‬وهو أمر غر صحيح‪ ،‬ولكن ي الغالب‬ ‫بعض امفتشات امستجدات يحتجن إى تدريب‬ ‫ليمارسن أعمالهن بصورة سليمة»‪ .‬وقالت‬ ‫الدحيان إن القطاع ي طريقه لانهيار بسبب‬ ‫ضغوطات كثرة تمارس من بعض الجهات ذات‬ ‫العاقة‪ ،‬كما أن التشديدات الحاصلة من مكتب‬ ‫العمل وغره أجبت كثرا ً من امشاغل الصغرة‬ ‫التي نسعى إى تطويرها إى اإغاق‪ ،‬وهذا أمر ا‬ ‫يخدم القطاع‪ .‬واقرحت الدحيان تأسيس مركز‬ ‫استشارات خاص بمناقشة مروع أية قرارات‬ ‫أو إجراءات قبل إصدارها لتشارك بها صاحبات‬ ‫امشاغل‪ ،‬وتستفيد اأطراف امعنية من خباتهن‬

‫ي هذا امجال‪ ،‬ويكون للقرار أو اإجراء أثر‬ ‫إيجابي عى القطاع ومنتسبيه‪.‬‬ ‫وكان اللقاء الذي جمع لجنة امشاغل ي‬ ‫غرفة الرقية ومدير صحة البيئة ي أمانة‬ ‫امنطقة الرقية الدكتور خليفة السعد أوى‬ ‫بإصدار ائحة مفصلة تنظم عمل امشاغل‪،‬‬ ‫وترح آلية امخالفات التي تشمل استخدام‬ ‫اأجهزة اممنوعة والخدمات امخالفة‪ ،‬مرفقة‬ ‫بالغرامات‪ ،‬وذلك خال أسبوعن‪ .‬ويؤكد عى‬ ‫رورة إصدار تراخيص خاصة لصالونات‬ ‫التجميل كأنشطة مستقلة وليست أنشطة‬ ‫تُمارس عملها بشكل غر نظامي تحت مظلة‬ ‫امشاغل النسائية‪.‬‬


‫«الجميح للسيارات» تبيع مليون بطارية «إيه سي ديلكو» وشركة ‪ MEBCO‬تك ِرمها‬ ‫الخر ‪ -‬الرق‬ ‫كرمت ركة الرق اأوسط للبطاريات «‪ »MEBCO‬ركة‬ ‫الجميح للس�يارات لتحقيقها مبيعات بلغت مليون بطارية «ايه‬ ‫ي ديلك�و» من إنت�اج الركة التابعة لجن�رال موتورز‪ ،‬خال‬ ‫الع�ام ام�اي ‪ .2012‬وقال امدي�ر العام ي الس�عودية لركة‬ ‫ميبكو‪ ،‬طال أحمد الزامل‪ ،‬إن الركة تقدر ما تقوم به الجميح‬

‫وليد الجميح يتسلم الجائزة من طال الزامل‬

‫سيارات‬

‫‪25‬‬

‫للس�يارات من جهود لتسويق بطاريات «ايه ي ديلكو» الجافة‬ ‫والت�ي ا تحتاج لصيان�ة طوال عمرها ااف�راي‪ ،‬والتي باتت‬ ‫تتمتع بثقة كبرة من قبل امستهلكن ي السوق السعودية‪ .‬وأشار‬ ‫الزامل إى أن ركة الجميح للسيارات نجحت من خال فروعها‬ ‫امنت�رة ي كافة أنحاء امملكة وموزعيها‪ ،‬ي بيع مليون بطارية‬ ‫خال عام ‪ ،2012‬لتحتل بذلك قمة مبيعات بطاريات السيارات‬ ‫ي امملك�ة‪ ،‬ولتواصل أفضل أداء لها وتحافظ عى موقعها كأكر‬

‫موزع لبطاريات «ايه ي ديلكو» ي الرق اأوس�ط وإفريقيا»‪.‬‬ ‫إى ذلك عر امدير التنفيذي لعمليات التش�غيل ي ركة الجميح‬ ‫للس�يارات وليد الجميح عن فخر الرك�ة بتحقيق هذا اإنجاز‪،‬‬ ‫مش�را ً إى أن جودة بطاريات «ايه ي ديلكو» س�اهمت ي ذلك‬ ‫بما تتمتع به من ثقة كبرة ي الس�عودية‪ .‬يذكر أن العاقة بن‬ ‫ركتي الجميح للس�يارات وركة ميبكو تعود إى أكثر من ‪15‬‬ ‫سنة‪ ،‬والتي شهدت كثرا ً من اإنجازات‪.‬‬

‫اأربعاء ‪ 15‬جمادى اأولى ‪1434‬هـ ‪ 27‬مارس ‪2013‬م العدد (‪ )479‬السنة الثانية‬

‫‪cars@alsharq.net.sa‬‬

‫«مرسيدس بنز» تطلق ‪ 250 A‬الرياضية لجيل جديد من السائقين الشباب‬ ‫دبي ‪ -‬الرق‬

‫جانبا ً أساس�يا ً ي أية سيارة بغض النظر عن سعرها‪،‬‬ ‫وتتضم�ن امواصف�ات القياس�ية عى س�بيل امثال ا‬ ‫الح�ر نظ�ام الوقاية من التص�ادم ‪COLLISION‬‬ ‫‪.PREVENT ASSIST‬‬ ‫وق�ال مدي�ر امبيعات والتس�ويق لدى مرس�يدس ي‬ ‫منطقة الرق اأوس�ط واأدنى فرانك برنتالر‪ :‬تمثل‬ ‫س�يارة ‪ A 250 Sport‬إنج�ازا ً بال�غ اأهمّ ي�ة‪ ،‬حيث‬

‫كش�فت ركة مرس�يدس ‪ -‬بن�ز اأمانية عن‬ ‫الس�يارة الرياضي�ة ‪ ،A 250 SPORT‬الت�ي‬ ‫تعد فئة جدي�دة بالكامل تدخل منطقة الرق‬ ‫اأوسط بسعر تقريبي يبلغ ‪ 139‬ألف ريال‪.‬‬ ‫وتحتوي عى محرك ذي أربع أسطوانات بشاحن تربو‬ ‫س�عته لران‪ ،‬يمنحها قوة فائقة قدرها ‪211‬‬ ‫حصان�ا ً وعزم�ا ً يبل�غ ‪ 350‬نيوتنميراً‪،‬‬ ‫لتتأل�ق ي فئته�ا بفض�ل الق�درة‬ ‫ع�ى التس�ارع م�ن ‪ 0‬إى ‪100‬‬ ‫كيلوم�ر ي الس�اعة خ�ال‬ ‫‪ 6.6‬ثاني�ة فق�ط‪ ،‬وتتس�م‬ ‫مواصفات الخلي�ج العربي‬ ‫للس�يارة بعديد من امزايا‪،‬‬ ‫واإضاف�ات بامقارن�ة‬ ‫م�ع النس�خة العامي�ة‪،‬‬ ‫وي الوق�ت ذات�ه يُ�رز‬ ‫امودي�ل الجدي�د أهمي�ة‬ ‫الس�امة بالنس�بة‬ ‫إى مرس�يدس‬ ‫ بن�ز وكونه�ا‬‫الفئة الجديدة من مرسيدس‬

‫ُ‬ ‫باس�تقال تام‬ ‫صمم�ت بُنيتُها الخارجيّ�ة والداخليّة‬ ‫ٍ‬ ‫عن أي فئة أخرى‪ ،‬وقد اس�تطاع مهندسونا ااستفادة‬ ‫من تلك الفرصة بشكل رائع ي تصميم سيارة جديدة‬ ‫بالكام�ل‪ ،‬وتتضمن الخي�ارات امتاحة ي دول الخليج‬ ‫باإضاف�ة إى امواصفات القياس�يّة للس�يارة إضافة‬ ‫مصابيح ‪ Xenon‬ونظام مساعد ركن السيارة الفعال‬ ‫‪ Active Parking Assist‬ومجموع�ة ‪Light Sight‬‬ ‫لإض�اءة الداخلي�ة‪ .‬أما خي�ارات الس�امة فتتضمّ ن‬ ‫نظام ‪ Distronic Plus‬ونظام مس�اعدة البقعة‬ ‫العمياء ‪.Blind Spot Assist‬‬ ‫ويمثل توقيت إط�اق فئة جديدة‬ ‫تماما ً من س�يارات مرس�يدس‬ ‫ بن�ز ي امنطق�ة أساس�ا ً‬‫مهم�ا ً اس�راتيجية العامة‬ ‫العامي�ة واإقليمي�ة لتك�ون‬ ‫ااس�م اأول ي فئة السيارات‬ ‫الفارهة بحلول العام ‪،2020‬‬ ‫فالركة تتمتع بحصة سوقية‬ ‫اس�راتيجيّة ي قط�اع س�يارات‬ ‫الصال�ون الفخمة‪ ،‬ومنها مودي�ات الفئة‬ ‫‪ E‬والفئة ‪ S‬ي الس�نوات اأخرة‪ ،‬مما م ّكنها من‬ ‫ّ‬ ‫الحصة ي القطاعات‬ ‫مواصلة العمل عى تعزي�ز تلك‬ ‫اأخ�رى‪ ،‬وق�د س�اهم ذل�ك ي تحقيق أفض�ل أرقام‬

‫امبيع�ات ع�ى اإط�اق ي العام ام�اي‪ .‬ومن خال‬ ‫الفئة ‪ ،A‬تستهدف مرسيدس ‪ -‬بنز السوق الجديد من‬ ‫العماء الش�باب الذين يتسمون بالطموح والتطلعات‬ ‫العالية‪ ،‬لتقدم لهم س�يارة تتمت�ع بمظهر مميّز وأداء‬ ‫ق�وي ومكان�ة راقية وبس�عر يجع�ل التمت�ع بمزايا‬ ‫العام�ة امرموقة أم�را ً ي متناول كثري�ن ممن كانوا‬ ‫يعدون امتاك س�يارة مرس�يدس ‪ -‬بنز أمرا ً يرغبون‬ ‫ي تحقيقه مس�تقباً‪ ،‬وأنها تمثل فئة مستقلة بذاتها‬ ‫ف�إن س�يارة ‪ A 250 Sport‬تجعل م�ن حلم امتاك‬ ‫س�يارة مرس�يدس ‪ -‬بنز حقيقة واقعية‪ ،‬لتبدأ عاقة‬ ‫طويلة اأمد مع عمائها ي وقت مبكر‪ .‬وي حديثه عن‬ ‫توقيت وصول الفئة‪ A-‬إى أسواق الرق اأوسط قال‬ ‫برنتال�ر‪« :‬يُعد الجيل الح�اي اأكثر طموحا ً ي تاريخ‬ ‫البرية‪ ،‬فه�م يؤمنون بأن كل يء ممكن ويتمتعون‬ ‫بالثق�ة بالنفس وبقدراتهم التي تم ّكنهم من الس�عي‬ ‫خل�ف تحقيق أحامه�م‪ ،‬فه�م يعرفون م�ا يريدون‬ ‫ويرغب�ون بالحصول علي�ه فوراً‪ ،‬وهنا يتجى ش�عار‬ ‫‪ Drive Yourself‬الذي يدع�و العماء إى اعتناق تلك‬ ‫الفلس�فة وااحتفاء بالتف ّرد‪ ،‬واآن أصبحت مرسيدس‬ ‫ بنز تقدم موديات ي كل فئة‪ ،‬بينما يتواصل ارتفاع‬‫الطلب عى سيارات الصالو�� وسيارات ‪ SUV‬الجديدة‬ ‫ومودي�ات ‪ AMG‬وغره�ا‪ ،‬مما يجعلن�ا ّ‬ ‫نرقب عاما ً‬ ‫رائعا ً آخر خال ‪.»2013‬‬

‫للتوسع في جميع مناطق السعودية‬ ‫«أوتوستار» ُت ِق ُر خطة ُ‬

‫فئة إيه تجمع بن الرياضية وروح الشباب‬

‫(الرق)‬

‫«العيسى للسيارات» تطلق أكبر حملة‬ ‫تسويقية لشاحنات «إيسوزو» في السعودية‬ ‫الرياض ‪ -‬الرق‬

‫صورة تذكارية للمكرمن‬ ‫الخر ‪ -‬الرق‬ ‫أكدت ركة أوتوس�تار للسيارات‪ ،‬أن‬ ‫الع�ام ام�اي ‪ 2012‬ش�هد نجاحات‬ ‫اس�تثنائية وأرقام�ا ً قياس�ية‪ ،‬ع�ززت‬ ‫مكان�ة الرك�ة ي س�وق الس�يارات‬ ‫بالس�عودية‪ ،‬وأرجع�ت ذل�ك إى‬ ‫التخطي�ط الس�ليم والتع�اون الكب�ر م�ع‬ ‫ركائه�ا م�ن اموزعن امتميزي�ن ي مجال‬ ‫امبيع�ات وقط�ع الغي�ار واإكسس�وارات‬ ‫وزينة السيارات لعاماتها «جنرال موتورز»‬ ‫و«ايس�وزو» و«إي ي ديلك�و» وبطاريات‬

‫«إي ي ديلكو»‪.‬‬ ‫وأوضح مدير عام «أوتوس�تار» عبدالله بن‬ ‫عبدالعزيز البطحي‪ ،‬أن الركة تسعى حاليا ً‬ ‫إى تنفيذ خطة توس�عية طموح خال العام‬ ‫الحاي تهدف للوصول إى ‪ 25‬فرعا ً مبيعات‬ ‫السيارات‪ ،‬وثمانية مراكز لخدمات الصيانة‪،‬‬ ‫و‪ 36‬منفذ بيع لقطع الغيار وخمس صاات‬ ‫لإكسسوارات وزينة السيارات تغطي أغلب‬ ‫مناط�ق وأنح�اء الس�عودية‪ ،‬مبين�ا ً أن تلك‬ ‫الخط�ة تأتي تأكيدا ً ع�ى النمو امطرد الذي‬ ‫تحقق�ه الركة‪ ،‬واس�تمرارا ً لتلبية حاجات‬ ‫العم�اء وتطلعاته�م ي س�وق الس�يارات‬

‫فن سيارات «أودي» في معرض‬ ‫أيام التصميم بدبي‬ ‫دبي ‪ -‬الرق‬ ‫وسط عنار التصاميم امبتكرة التي عرضت من قبل أكثر من‬ ‫‪ 135‬مصمما ً توافدوا من مختلف أقطار العالم‪ ،‬منهم من دولة‬ ‫اإمارات العربي�ة امتحدة ومنهم من امكس�يك‪ ،‬الهند وجنوب‬ ‫إفريقيا‪ ،‬اجتمع س�ريل زاميت‪ ،‬مدير معرض أيام التصميم ي‬ ‫دبي‪ ،‬وتريفر هِ �ل‪ ،‬امدير اإداري لدى أودي الرق اأوس�ط‪،‬‬ ‫ي صورة مميزة أمام أودي ‪ A7‬التي ش� ّكلت العمل الفني الوحيد عن‬ ‫فئة الس�يارات ي هذا امعرض‪ ،‬يذكر أن معرض أيام التصميم ي دبي‬ ‫بدورته الثانية نظم خال الفرة من ‪ 21-18‬مارس الجاري ي موقع‬ ‫خاص ب� «ذا فينيو» ي وسط برج خليفة‪.‬‬

‫سريل زاميت وتريفر هل وأنموذج مصغر من سيارة أودي إيه سفن‬

‫بالسعودية‪.‬‬ ‫وأش�ار البطحي إى أن ه�ذه الخطوة جاءت‬ ‫ّ‬ ‫التوس�ع الذي تش�هده قاعدة‬ ‫لتتم�اى مع‬ ‫عم�اء «أوتوس�تار» بالس�وق الس�عودية‪،‬‬ ‫والتوس�ع ي تقدي�م امنتج�ات والخدم�ات‬ ‫التي توفره�ا لعمائه�ا ي مختلف مناطق‬ ‫امملكة‪ ،‬مؤكدا ً أن ما حققته «أوتوستار» من‬ ‫نجاح�ات متواصلة خال الفرة اماضية‪ ،‬لم‬ ‫تكن لتتحقق لوا دعم ومساندة ركائها ي‬ ‫كل خطوة م�ن خطواتها‪ ،‬مش�ددا ً عى أنها‬ ‫ستحافظ عى سمعتها امتميزة ي خدمات ما‬ ‫بع�د البيع‪ ،‬وتوفر رعاية تامة وخدمة راقية‬

‫للعماء‪.‬‬ ‫من جانب�ه‪ ،‬أكد مدير عملي�ات قطع الغيار‬ ‫ي أوتوس�تار‪ ،‬امهن�دس عبدالرحم�ن عيد‪،‬‬ ‫أن الركة مس�تمرة ي تحفي�ز عمائها من‬ ‫موزعي قطع الغي�ار والبطاريات من إنتاج‬ ‫رك�ة «إي ي ديلك�و» مضاعف�ة أعمالهم‬ ‫وتحقي�ق أعى امبيعات خ�ال العام الحاي‬ ‫‪ ،2013‬وكانت الركة قد احتفلت بعمائها‬ ‫اأس�بوع اماي‪ ،‬وتم تس�ليمهم ش�هادات‬ ‫تقدي�ر ودروع�ا ً تذكاري�ة وجوائ�ز عينية؛‬ ‫تكريما ً وتقديرا ً لهم وتأكيدا ً من الركة عى‬ ‫كونهم ركاء نجاحها‪.‬‬

‫أعلنت رك�ة العيى العامية‬ ‫للس�يارات‪ ،‬وكيل إيس�وزو ي‬ ‫امنطقة الوس�طى عن إطاق‬ ‫ك�رى حماته�ا مبيع�ات‬ ‫ش�احنات إيس�وزو للنق�ل‬ ‫الخفي�ف والثقي�ل م�ن مودي�ات‬ ‫‪ 2012‬و‪ ،2013‬ي كاف�ة مع�ارض‬ ‫الرك�ة بمدين�ة الري�اض‪ ،‬وقامت‬ ‫مؤخ�را ً بإنش�اء أك�ر صالة عرض‬ ‫ي ال�رق اأوس�ط والت�ي تق�دم‬ ‫خدمات تس�هيات متنوعة ومتميزة‬ ‫للعم�اء‪ .‬وق�ال مدي�ر ع�ام ركة‬ ‫العي�ى العامي�ة للس�يارات جري‬ ‫سمروت‪ ،‬إن الحملة تستهدف كافة‬ ‫فئ�ات امجتمع الس�عودي وتحديدا ً‬ ‫القط�اع التجاري‪ ،‬كم�ا تعتمد عى‬ ‫ع�دة جوان�ب أهمه�ا ج�ودة امنتج‬ ‫امع�روض‪ ،‬وتميز خدم�ات ما بعد‬ ‫البي�ع‪ ،‬والت�ي يش�هد له�ا عماؤنا‬ ‫عى م�دار تاري�خ الرك�ة‪ ،‬ومنها‬ ‫الضم�ان امقدم من رك�ة العيى‬ ‫العامي�ة للس�يارات مدة ‪ 36‬ش�هرا ً‬ ‫أو مس�افة ‪ 100‬أل�ف كيلوم�ر‪،‬‬ ‫وأضاف بقوله‪« :‬إن العيى العامية‬ ‫للسيارات حريصة عى توفر أفضل‬ ‫خدم�ات متكاملة ما بع�د البيع من‬

‫شاحنة إيزوز متعددة اأغراض‬ ‫صيان�ة وتوف�ر قط�ع الغي�ار من‬ ‫خ�ال فريق عم�ل يتمي�ز بالخرة‬ ‫الفني�ة واإداري�ة‪ ،‬وال�ذي حاز عى‬ ‫جائزة أفض�ل خدمات ما بعد البيع‬ ‫عى مس�توى الرق اأوس�ط سنة‬ ‫‪ ،2012‬وأش�ار إى وج�ود الرام�ج‬ ‫التمويلية ع�ن طريق ريك النجاح‬ ‫«ركة الير للتقس�يط» باإضافة‬ ‫إى أن الرك�ة عق�دت اتفاقي�ة مع‬ ‫البنك العربي الوطني لاستفادة من‬ ‫برامجه التمويلية مزيد من التيس�ر‬ ‫عى عمائها وهو عرض اس�تثنائي‬

‫(الرق)‬

‫للركة أصب�ح متاح�ا ً للعماء من‬ ‫اأفراد‪.‬‬ ‫الجدي�ر بالذك�ر أن رك�ة العيى‬ ‫للس�يارات إى جان�ب رك�ة‬ ‫عبداللطي�ف العي�ى للس�يارت‪،‬‬ ‫وركة أوتوس�تار‪ ،‬تأت�ي جميعها‬ ‫تح�ت مظل�ة الرك�ة الوطني�ة‬ ‫العمومية للس�يارات «نات» التابعة‬ ‫مجموع�ة عبداللطي�ف العي�ى‬ ‫القابض�ة والتي تض�م أيضا ً ركة‬ ‫اأفض�ل لتأجر الس�يارات‪ ،‬وركة‬ ‫الير للتقسيط‪.‬‬

‫«عبداللطيف جميل» راعي ًا رسمي ًا لـ «رالي حائل ‪»2013‬‬ ‫جدة ‪ -‬الرق‬ ‫حصلت رك�ة عبداللطيف‬ ‫جمي�ل امح�دودة ع�ى عقد‬ ‫الراع�ي اماي ل�راي حائل‬ ‫الدوي‪ ،‬وذلك للمرة السابعة‪،‬‬ ‫ووق�ع العق�د ع�ن الجه�ة‬ ‫امنظمة مس�اعد رئيس الهيئة العليا‬ ‫لتطوير منطقة حائل رئيس اللجنة‬ ‫التنفيذي�ة لل�راي اأم�ر عبدالل�ه‬ ‫ب�ن خالد ب�ن عبدالل�ه‪ ،‬وعن ركة‬ ‫عبداللطي�ف جمي�ل امدي�ر الع�ام‬ ‫التنفيذي لقس�م التسويق امهندس‬ ‫ع�ادل عزت‪ ،‬وبموجب ه�ذا التعاقد‬ ‫ال�ذي ت�م فق�د حصل�ت س�يارات‬ ‫تويوتا عى لقب الس�يارة الرس�مية‬ ‫لراي حائل الدوي ‪.2013‬‬ ‫من جانب آخر كش�ف فريق تويوتا‬ ‫الس�عودي للرالي�ات امش�ارك ي‬ ‫الراي عن تصاميم الش�عارات التي‬ ‫س�تظهر بها سيارة إف جي كروزر‬

‫جانب من توقيع ااتفاقية‬ ‫بروت�و وس�يارة اف ج�ي ك�روزر‬ ‫ري�ر‪ ،‬التي ت�م اس�تيحاء فكرتها‬ ‫من بيئ�ة منطقة حائ�ل الطبيعية‪،‬‬ ‫وكذلك الش�عارات التي تتحدث عن‬ ‫برام�ج رك�ة عبداللطي�ف جميل‬ ‫لخدم�ة امجتم�ع امح�ي كرنام�ج‬ ‫«ب�اب رزق» وبرنام�ج عبداللطيف‬ ‫جميل للمبادرات ااجتماعية‪ ،‬وتأتي‬

‫ه�ذه الخط�وة من الرك�ة للتعبر‬ ‫عن امتنانها مس�ؤوي إمارة منطقة‬ ‫حائ�ل وأه�اي امنطق�ة ي تقدي�م‬ ‫وتس�هيل جمي�ع الخدم�ات للفرق‬ ‫امشاركة‪ ،‬وكذلك الركات الراعية‪،‬‬ ‫كم�ا تأتي إظه�ار سياس�ة ركة‬ ‫عبداللطي�ف جمي�ل ي إبراز دورها‬ ‫امحي ي خدمة مجتمعها‪.‬‬

‫جي كروزر معدلة مستوحاة من طبيعة حائل‬

‫(الرق)‬


‫«موبايلي» تطلق‬ ‫خدمات الحوسبة‬ ‫السحابية‬ ‫المتقدمة لقطاع‬ ‫ِ‬ ‫اأعمال‬

‫اأحمدي وروجرز خال امؤتمر الصحفي أمس ( الرق)‬

‫أطلقلت ركلة اتحلاد اتصلاات «موبايلي» خدمات‬ ‫الحوسبة السلحابية امتقدمة لقطاع اأعمال بالتعاون مع‬ ‫ركة ‪ Virtustream‬العامية‪ ،‬خال مؤتمر صحفي أمس ي‬ ‫الرياض بحضور الدكتور مروان اأحمدي الرئيس التنفيذي‬ ‫لقطلاع اأعملال ي موبايلي‪ ،‬ورودنلي روجلرز الرئيلس‬ ‫التنفيلذي لركلة ‪ .Virtustream‬وكان الطرفلان ّ‬ ‫وقعلا‬ ‫مطللع العلام اتفاقية راكة اسلراتيجية لتقديم خدمات‬ ‫الحوسلبة السحابية العامة (‪)Public Cloud Computing‬‬ ‫وخدمات الحوسلبة السحابية امشلركة (‪Hybrid Cloud‬‬ ‫‪ )Computing‬وفق مستوى عامي من الكفاءة وااعتمادية‬

‫‪26‬‬

‫اأربعاء ‪ 15‬جمادى اأولى ‪1434‬هـ ‪ 27‬مارس ‪2013‬م العدد (‪ )479‬السنة الثانية‬

‫المري‪ :‬لقاءات مجلس اأعمال السعودي القطري‬ ‫تصب في مصلحة التعاون المشترك‬ ‫قال رئيس قطاع ااسلتثمار‬ ‫والعقلار ي الجانلب السلعودي‬ ‫مجللس اأعملال السلعودي‬ ‫القطري سالم امري‪ ،‬إن اللقاءات‬ ‫بلن الجانبن والتلي كان آخرها‬ ‫اللقاء الثالث الذي عقد اأسلبوع‬ ‫املاي ي الدملام‪ ،‬تصلب ي‬ ‫مصلحلة التعلاون امشلرك بن‬ ‫السلعودية وقطر وفقا ً لتطلعات‬ ‫القادة ي دول الخليج نحو الوحدة‬ ‫التي تعزز تاقي الشعوب وتمتن‬ ‫امصاللح امشلركة بينهم‪ .‬وثمن‬ ‫دعلوة خادم الحرملن الريفن‬ ‫امللك عبداللله بلن عبدالعزيلز‬ ‫التاريخيلة لاتحلاد الخليجلي‬ ‫والتي تنبثق ملن جملة ملتقيات‬ ‫نحلو أهداف سلامية تعزز وحدة‬ ‫دول التعلاون وتضعهلا ي موقع‬ ‫اأهميلة ااقتصاديلة اأكر بن‬ ‫جملة التكتات العامية‪.‬‬

‫العاليلة للخدملة امقدملة لكل ملن الكيانلات ااقتصادية‬ ‫الكبلرة وامنشلآت امتوسلطة والصغلرة‪ .‬و أكلد الدكتور‬ ‫اأحملدي أن «موبايلي» لديهلا رؤية واضحلة احتياجات‬ ‫ومتطلبلات قطلاع اأعملال ي امملكة ‪ ،‬لذا بلادرت إى عقد‬ ‫اللراكات العامية التي تدعم هذا التوجه لانطاق بشلكل‬ ‫أوسلع نحو تقديلم خدمات متقدمة لقطلاع اأعمال تعزز‬ ‫من إنتاجيته وترفع من الكفاءة التشلغيلية ويضفي مزيدا ً‬ ‫ملن الديناميكيلة على القطاع بشلكل عام‪ .‬وعلزا اختيار‬ ‫‪ Virtustream‬كريك اسلراتيجي عاملي لتقديم خدمات‬ ‫الحوسلبة السلحابية امتقدمة لقطاع اأعملال إى خرتها‬

‫الواسلعة ي هلذا امجلال ي أمريلكا وأوربلا ورق آسليا‬ ‫والرق اأوسط‪. ،‬‬ ‫وقلال رودني روجرز ‪ ،‬إن الراكة ااسلراتيجية التي‬ ‫تجمعنلا مع موبايي نعدهلا خارطة طريق لنا اكتشلاف‬ ‫الفرص ااسلتثمارية التي تعلزز نمونا ي امنطقة‪ .‬وأضاف‬ ‫إن خدمات الحوسلبة السلحابية تتطلب بنيلة تحتية ذات‬ ‫مواصفات عالية لكي يتم تقديمها للمستفيدين منها بشكل‬ ‫أمثل افتا ً إى أن «موبايي» تمتلك اليوم شبكة متطورة من‬ ‫األيلاف البريلة ومراكز بيانلات ذات مواصفلات عامية‬ ‫منسجمة مع رؤيتنا نحو تقديم خدماتنا‪.‬‬

‫وأضلاف أن لقلاء رجلال‬ ‫اأعملال السلعودين والقطرين‬ ‫بخلادم الحرملن الريفلن ي‬ ‫الريلاض إبلان اجتماعهلم اأول‬ ‫يعلد حافلزا ً لهم للعملل امتفاني‬ ‫ي هلذا الجانب‪ ،‬ووفقلا ً ما توفره‬ ‫قيادات البلدين من دعم ورعاية‪،‬‬ ‫وأفلاد أن التعلاون السلعودي‬ ‫القطلري تاريخلي ومتواصلل ي‬ ‫شلتى امجاات اسليما ي مجال‬ ‫التعلاون ااقتصلادي اللذي تعد‬ ‫اجتماعلات مجللس اأعملال‬ ‫امسلتمرة حجر الزاويلة فيه منذ‬ ‫أن تأسلس نها��لة ‪2010‬م‪ ،‬حيث‬ ‫انبثقلت منله جمللة توصيلات‬ ‫وقلرارات منهلا تأسليس لجلان‬ ‫العمل الثاث وهي‪ :‬لجنة التجارة‬ ‫والصناعلة‪ ،‬لجنلة ااسلتثمار‬ ‫والعقار‪ ،‬ولجنة النقل وامقاوات‪.‬‬ ‫وأكد أن ملؤرات نجاح الراكة‬

‫سالم امري‬ ‫السلعودية القطريلة كبلرة إثر‬ ‫الدعلم والرعايلة ملن قيلادات‬ ‫الجانبلن اسليما وأن العمل بن‬ ‫البلدين تحفه الرؤيلة والوضوح‬ ‫والخلرات الواسلعة ي مجلال‬ ‫ااستثمار‪.‬‬ ‫وأشلار رجل اأعملال امري‬ ‫إى أن ااجتملاع اأخر بن رجال‬

‫اأعملال القطرين والسلعودين‬ ‫واللذي تلرف خالله أعضلاء‬ ‫امجللس بلقلاء اأمر سلعود بن‬ ‫نايف أمر امنطقة الرقية‪ ،‬الذي‬ ‫أكد حرص القيادة السعودية عى‬ ‫تذليل كافة الصعوبات وامعوقات‬ ‫التي تواجه امجلس‪.‬‬ ‫وكان أعضلاء امجللس قلد‬ ‫عقدوا سلسلة اجتماعات خرجت‬ ‫بجمللة توصيات مهملة وداعمة‬ ‫مسلرة امجللس مثلل تشلكيل‬ ‫لجنلة تنفيذيلة بلن الجانبن ي‬ ‫جانب التجلارة والصناعة وبحث‬ ‫فرص أوسع لاسلتثمار وتقديم‬ ‫دراسلات الجلدوى والعملل عى‬ ‫إنشلاء مؤسسلات مشلركة‬ ‫لتقديلم الخدملات اللوجسلتية‬ ‫وأخرى لاستثمار العقاري‪ ،‬وبدء‬ ‫تحديد رأسلمال الركلة والرفع‬ ‫بذلك للمجلس‪.‬‬

‫يتصدر قائمة أقوى مائة‬ ‫الوليد بن طال‬ ‫َ‬ ‫شخصية سعودية في ‪2012‬‬ ‫جاء اأملر الوليد بن طلال رئيس‬ ‫مجللس إدارة ركة امملكلة القابضة‪،‬‬ ‫ي امرتبلة اأوى لقائملة «أقلوى مائلة‬ ‫شلخصية سلعودية» لعلام ‪2012‬م‪،‬‬ ‫التلي نرتها مجللة أرابيلان بيزنس ي‬ ‫نسلختيها العربية واإنجليزية‪ .‬ويُعرف‬ ‫علن اأمر الوليد اهتمامه باستكشلاف‬ ‫الفلرص ااسلتثمارية امتاحة‪ ،‬تماشليا ً‬ ‫مع توجهاته التجاريلة وااقتصادية ما‬ ‫أكسلبه شلهرة عامية حقيقية‪ .‬وقد تم‬ ‫إدراج ركلة امملكة القابضة ي سلوق‬ ‫اأسلهم السلعودية ي ‪2007‬م‪ .‬ويمللك‬ ‫اأمر الوليد نسلبة ‪ %95‬ملن الركة‪،‬‬ ‫حيث قلام بتنويع محفظة اسلتثمارات‬ ‫الركلة وحصصهلا ااسلراتيجية‬ ‫طويللة اأملد ي ركات معروفة محليا ً‬ ‫وعاميا ً وي قطاعات عدة تشلمل القطاع‬ ‫العقلاري والقطلاع اإعاملي والقطاع‬ ‫اماي وقطلاع الفنادق وقطلاع الصناعة‬ ‫وقطاع الطران‪ .‬وي عام ‪2010‬م‪ ،‬تصدر‬ ‫اأمر الوليد قائمة مجلة أرابيان بيزنس‬ ‫«أقوى ‪ 25‬رئيسا ً تنفيذيا ً ي الخليج لعام‬

‫الوليد بن طال‬ ‫‪2010‬م»‪ ،‬وحسلب اسلتفتاء قاملت به‬ ‫مجلة أرابيان بيزنس تصدر اأمر الوليد‬ ‫قائمة «أقوى مائة شخصية عربية لعام‬ ‫‪2010‬م»‪ ،‬كما تصلدر الوليد قائمة أكثر‬ ‫خمسن شخصية عربية تأثرا ً ي العالم‬ ‫لعام ‪2009‬م ي مجلة ذي ميدل إيسلت‪،‬‬ ‫وي علام ‪2009‬م صُ نلف اأملر الوليلد‬

‫«الصرح» تحصل على درع التم ُيز من الخطوط اإماراتية‬

‫جانب من حفل التكريم‬

‫«ااتصاات السعودية»‬ ‫تمدِ د عرض «قطاف‬ ‫كويك نت» شهر ًا كام ًا‬ ‫مددت ااتصاات السلعودية‬ ‫العلرض الخلاص بلل «قطلاف‬ ‫كويلك نلت» شلهرا ً إضافيلاً‪،‬‬ ‫تلبيلة لإقبال امتزايلد من عماء‬ ‫امفوتر‪ ،‬وبرناملج «قطاف» عى‬ ‫العرض‪ ،‬الذي يتيح لهم الحصول‬ ‫على نقلاط إضافية مجانلا ً عند‬ ‫ااشلراك أو الرقية ملن باقة إى‬ ‫أخرى‪.‬‬ ‫ويوفلر العلرض لعملاء‬ ‫قطاف ‪ 500‬نقطة عند ااشلراك‬ ‫أو الرقيلة لباقة «كويلك نت» ‪2‬‬ ‫جيجابايلت‪ ،‬وكذلك ‪ 1000‬نقطة‬ ‫«قطلاف» عنلد ااشلراك بباقة‬ ‫خمسلة جيجابايلت‪ ،‬و‪1500‬‬ ‫نقطلة «قطلاف» عند ااشلراك‬ ‫بالباقلة امفتوحلة ملدة شلهر‬ ‫ملن تاريلخ ااشلراك‪ .‬ويتيلح‬ ‫«كويلك نلت» للعملاء إمكانيلة‬ ‫تصفلح اإنرنلت وقلراءة الريد‬ ‫اإلكروني وإرسلال واسلتقبال‬ ‫الرسلائل القصلرة وتحميلل‬ ‫املفلات‪ ،‬ويمكلن الحصلول عى‬ ‫«كويلك نت» بزيلارة أحد مكاتب‬ ‫مبيعلات ااتصلاات السلعودية‬ ‫امنتلرة بمناطق امملكلة‪ ،‬التي‬ ‫تلم تجهيزهلا لخدملة عمائهلا‬ ‫وتسهيل حصولهم عى خدماتها‬ ‫امتنوعلة بلأرع وقلت ممكن‪.‬‬ ‫يذكلر أن التسلجيل ي برناملج‬ ‫«قطلاف» متاح لجميلع العماء‬ ‫عر إرسال رسلالة نصية بالرمز‬ ‫‪ 1818‬إى الرقم ‪ 902‬للمفوتر‪.‬‬

‫حصللت ركلة «اللرح»‬ ‫للسلياحة والسلفر‪ ،‬على درع التميز‬ ‫للمركلز البيعلي الثالث عى مسلتوى‬ ‫وكاات السلياحة بامملكلة ملن‬ ‫الخطلوط اإماراتية‪ ،‬تثمينلا ً لدورها‬ ‫البلارز ى تنشليط مبيعلات الخطوط‬ ‫اإماراتيلة‪ .‬وتلم تقديم اللدرع خال‬ ‫الحفلل اللذي أقيلم بهلذه امناسلبة‬ ‫بحضور شخصيات قيادية ي صناعة‬ ‫السلفر والطران‪ .‬ويمنح درع التميز‬ ‫البيعلي لللركات التلي تحقلق أكر‬ ‫نسبة من امبيعات للخطوط اإماراتية‬ ‫بامملكة‪ ،‬حيث حلازت ركة الرح‬ ‫للسياحة والسلفر عى التكريم نظر‬ ‫تفانيهلا باسلتمرار ي تقديم خدمات‬

‫(الرق)‬

‫عالية الجودة‪ ،‬وتميّزها ي جميع أوجه‬ ‫عملهلا عى مسلتوى كافلة مكاتبها‬ ‫امنتلرة بمختلف ملدن ومحافظات‬ ‫ومناطق امملكة‪.‬‬ ‫وتسللم الدرع محمد خلر مدير‬ ‫مبيعلات ركلة اللرح للسلياحة‬ ‫والسلفر ي الحفل الذي أقيم خصيصا ً‬ ‫لهذه امناسبة‪.‬‬ ‫وأكلد نائلب امدير العلام لركة‬ ‫اللرح للسلياحة والسلفر طلال‬ ‫امهيلدب‪ ،‬أن حصلول «اللرح» عى‬ ‫هذه الدرع يعد ثمرة تعاون مشرك بن‬ ‫الركة والخطوط اإماراتية من أجل‬ ‫تقديم خدمات سلفر وسلياحة راقية‬ ‫لكافلة عمائهلا بامملكلة‪ .‬وأضلاف‬

‫أن هلذا التكريم يعد محفلزا ً للركة‬ ‫مواصللة جهودهلا ى تقديلم خدمات‬ ‫متطورة تلبي رغبلات عمائها‪ ،‬مبينا ً‬ ‫أن الركة سخرت جهودها وانترت‬ ‫ى مختللف أرجلاء امملكلة؛ لتقديلم‬ ‫خدملات السلفر والسلياحة وتذليلل‬ ‫العقبات التى تواجهها‪.‬‬ ‫يذكر أن ركة الرح للسلياحة‬ ‫والسلفر حصللت مؤخلرا ً على درع‬ ‫ملن إدارة امبيعات للخطلوط الجوية‬ ‫العربية السلعودية بالريلاض؛ تقديرا ً‬ ‫لدورهلا ى تنشليط وتنميلة مبيعات‬ ‫الخطلوط السلعودية‪ ،‬إذ كانت ضمن‬ ‫أفضلل خملس وكاات عى مسلتوى‬ ‫امبيعات‪.‬‬

‫«بي أيه إي سيستمز‪ -‬السعودية» تحصد جائزة عالمية في اأداء المتميز‬ ‫حصللت إدارة العاقلات‬ ‫العامة وااتصلال بركة «بي أيه‬ ‫إي سيسلتمز – السعودية»‪ ،‬عى‬ ‫جائلزة اامتياز ي ااتصال بمجال‬ ‫اأداء امتميلز ي تحقيلق أفضلل‬ ‫اممارسات العملية ي بيئة العمل‪،‬‬ ‫وتلم تكريمهلا ي حفلل عاملي ي‬ ‫الوايات امتحدة‪.‬‬ ‫ويأتلي فلوز إدارة العاقلات‬ ‫العاملة وااتصلال بالركة بهذه‬ ‫الجائلزة للمرة الثالثلة تأكيدا ً عى‬ ‫ااحرافيلة الكبلرة التلي تلؤدى‬ ‫بها اأعمال‪ ،‬اأملر الذي جعل من‬ ‫إدارات الركلة امرتبطلة إداريلا ً‬

‫بموقلع الركلة ي السلعودية‬ ‫موقعا ً خصبا ً لابتكار والجوائز‪.‬‬ ‫وقلد تسللمت الجائلزة مدير‬ ‫عام مجموعة ااتصلال بالركة‬ ‫شلارلوت امبكلن خلال مؤتمر‬ ‫ااتصلال ي مدينلة «ولينجتلون»‬ ‫بوايلة دياويلر اأمريكيلة‪،‬‬ ‫واسلتلمها بالنيابلة علن إدارة‬ ‫العاقلات العاملة وااتصلال‬ ‫بالسلعودية منلذر طيلب مديلر‬ ‫علام إدارة العاقلات العاملة‬ ‫وااتصلال‪ ،‬اللذي قلال إن الفلوز‬ ‫بالجائلزة سيسلاهم ي تكريلس‬ ‫دوافع اابتلكار والتميز بالركة‪،‬‬

‫وأضلاف أن هذا النوع من الجوائز‬ ‫ا يتلم الحصول عليه عادة إا بعد‬ ‫تمحيص وتدقيق شلديدين‪ ،‬اأمر‬ ‫الذي يؤكد عى أهمية ااستحقاق‬ ‫وقيمته الكبرة»‪.‬‬ ‫وأكلد على أهميلة العملل‬ ‫الجماعلي اللذي بلدوره أدى‬ ‫للحصول عى هذه الجائزة مقدما ً‬ ‫الشلكر منسلوبي إدارة العاقات‬ ‫العاملة وااتصلال ي السلعودية‬ ‫وامملكلة امتحلدة على أدائهلم‬ ‫ااحلراي الذي سلهل مهمة إدارة‬ ‫هذا القسلم ي ركلة «بي أيه إي‬ ‫سيستمز»‪.‬‬

‫ركة بي أيه إي سيستمز – السعودية تحصد جائزة التميز للمرة الثالثة‬

‫(الرق)‬

‫افتتاح أول فرع لـ «العثيم مول» في نجران‬

‫القحطاني يفتتح مجمع العثيم مول‬

‫(تصوير‪ :‬عبدالله فراج)‬

‫افتتح وكيل إمارة نجران عبدالله بن دليم‬ ‫القحطاني‪ ،‬اأحد اماي أول فرع للعثيم مول‬ ‫ي امنطقلة‪ ،‬وفور اافتتاح تجلول القحطاني‬ ‫داخلل أرجاء الفرع‪ ،‬وشلاهد منتجات الفرع‪،‬‬ ‫واسلتمع إى رح مفصل علن محتوياته وي‬ ‫نهاية الجولة قام وكيلل إمارة منطقة نجران‬ ‫بكتابة كلمة تذكارية بهذه امناسلبة ي سجل‬ ‫الزيارات‪ .‬وشلارك ي حفل اافتتلاح امهندس‬ ‫فارس بن مياح الشفق أمن منطقة نجران‪.‬‬ ‫ويأتلي افتتلاح الفلرع اللذي يعلد اأول‬ ‫بنجلران ويحمل الرقم (‪ )110‬أسلواق العثيم‬ ‫على مسلتوى امملكلة ي إطلار اسلراتيجية‬ ‫الركة التوسعية التي تهدف إى زيادة قاعدة‬ ‫فروعهلا لتغطلي كل مناطلق امملكلة‪ ،‬وبما‬ ‫يمكنهلا من تقديم خدماتهلا امتميزة للعماء‬ ‫عى نطاق جغراي واسع‪.‬‬ ‫ويقام الفرع الجديد عى مسلاحة ‪1876‬‬ ‫ملرا ً ويحظى بموقع متميلز عى طريق غابة‬ ‫سليقام‪ ،‬ويحتلوي على كافلة امتطلبات من‬

‫املواد الغذائية وغر الغذائية واأجهزة امنزلية‬ ‫والخلراوات والفواكله واللحلوم واأجبلان‬ ‫والبهارات وغرها‪.‬‬ ‫ويصاحب برنامج اافتتاح عروض قوية‬ ‫عى مئات اأصناف إضافلة إى امزايا الخاصة‬ ‫للعملاء الذين يحملون بطاقلة برنامج الواء‬ ‫اكتساب‪.‬‬ ‫يذكر أن ركة أسلواق العثيلم كانت قد‬ ‫أطلقت خدمة التسلوق اإلكروني والتوصيل‬ ‫امجانلي ي جميع فلروع الركلة بالرياض‪،‬‬ ‫كأوى ركات التجزئلة ي امملكلة التي تطلق‬ ‫هذه الخدمة كإضافة نوعية لقائمة الخدمات‬ ‫امتميزة التلي تقدمها لعمائهلا والذين وصل‬ ‫عددهلم إى أكثر من أربعن مليون عميل‪ .‬كما‬ ‫تتميز أسلواق العثيم بتوفر ااشراك امجاني‬ ‫ي برناملج اكتسلاب لجميلع عملاء العثيم‪،‬‬ ‫حيلث يتيلح للكل امشلركن ااسلتفادة من‬ ‫الخصوملات الحقيقية والعروض امميزة التي‬ ‫يقدمها الرنامج‪.‬‬

‫(الرق)‬

‫ضمن قائمة «كبار رجال اأعمال» لعام‬ ‫‪2009‬م وذللك حسلب تصنيلف مجللة‬ ‫إيلان‪ .‬وصُ نلف اأملر الوليلد اأول ي‬ ‫قائملة «رجال امال اللل ‪ 12‬اأكثر نفوذا ً‬ ‫ي الرق اأوسلط لعلام ‪2009‬م» وذلك‬ ‫حسلب تصنيف مجللة انستيتوشلينال‬ ‫انفيستور‪.‬‬

‫«زين السعودية»‬ ‫تقدِ م أحدث عروضها‬ ‫على «آيفون ‪»5‬‬ ‫‪Zain logo‬‬

‫أعلنت «زين السعودية» عن‬ ‫تقديمهلا أحلدث عروضهلا عى‬ ‫جهلاز آيفلون ‪ 5‬بقيملة ‪2555‬‬ ‫ريااً‪ ،‬كأفضل سعر ي امملكة‪ ،‬ما‬ ‫يمكن مشلركيها من ااستمتاع‬ ‫بالرعات العاليلة التي تقدمها‬ ‫خدملات ‪ LTE/4G‬عى شلبكة‬ ‫«زيلن» التلي تعل ّد اأفضلل ي‬ ‫امملكلة‪ ،‬مبينلة أن امشلركن‬ ‫بإمكانهم ااستفادة من الجهاز‬ ‫وفق العلروض الجديلدة من أي‬ ‫من معارض «زيلن» امنترة ي‬ ‫جميع أنحاء امملكة‪.‬‬ ‫وأضافلت الركلة أن‬ ‫امشلركن بإمكانهلم الحصول‬ ‫على الجهلاز مصحوبلا ً بباقات‬ ‫مزايلا امتنوعلة‪ ،‬موضحلة أن‬ ‫مشلركي باقات مزايلا امفوترة‬ ‫(إيليلت‪ ،‬بريميلوم‪ ،‬سلمارت)‬ ‫بإمكانهلم الحصول عى الجهاز‬ ‫وفقا ً أفضل اأسعار ي امملكة‪،‬‬ ‫وااسلتمتاع بالباقات الشلهرية‬ ‫اممنوحلة لهلم ملن امكاملات‬ ‫الصوتيلة واإنرنلت والرسلائل‬ ‫النصيلة‪ ،‬إى جانلب الرقم امميز‬ ‫امجانلي‪ ،‬وإمكانيلة اسلرجاع‬ ‫حتى ‪ %100‬من قيملة الجهاز‪.‬‬ ‫وأكلدت الركلة أنهلا تسلعى‬ ‫دائملا ً إى تقديم أفضل الخيارات‬ ‫مشركيها من خال توفر أحدث‬ ‫ما توصلل إليه عاللم ااتصاات‬ ‫وتقنيلة امعلوملات ي العاللم‪،‬‬ ‫مضيفلة أن ذللك يأتلي متوافقا ً‬ ‫مع ما توليه الركة من اهتمام‬ ‫كبر بالدعم امتواصل لخدماتها‪،‬‬ ‫مع ضمان أعى معدات الجودة‪،‬‬ ‫ما يجعلل مشلركيها ي صدارة‬ ‫مسلتخدمي ااتصلاات امتنقلة‬ ‫ي امملكة‪.‬‬ ‫يُذكلر أن «زين السلعودية»‬ ‫التلي توجلت مؤخلرا ً كأفضلل‬ ‫مشلغل لشلبكة ‪،LTE/4G‬‬ ‫كانلت قلد أعلنلت مسلبقا ً عن‬ ‫إمكانية التحويل امجاني لخدمة‬ ‫الجيلل الرابع (‪ ،)LTE‬مشلركي‬ ‫الخدمات الصوتية عر شلبكتها‬ ‫ذات اللردد ‪ ،1800‬وذللك ملن‬ ‫خلال إرسلال الرملز (‪ )4G‬إى‬ ‫الرقم (‪ ،)959‬من أي من خطوط‬ ‫زين امفوترة وامسبقة الدفع‪.‬‬


‫ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ‬ ‫اﻟﻔﻴﺼﻞ ﻓﻲ‬ ‫»إﺛﻨﻴﻨﻴﺔ ﺧﻮﺟﺔ«‪:‬‬ ‫اﻟﻌﻤﻞ اﻛﺎدﻳﻤﻲ‬ ‫ﻳﺤﺪ ﻣﻦ اﻟﺘﺄﻟﻴﻒ‬

‫ﺟﺪة ‪ -‬ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ اﻟﺨﺰام‬

‫اﻫﺘﻤﺎﻣﻪ ﺑﺎﻤﻌﺎﺟﻢ اﻤﺨﺘﻠﻔﺔ‪ ،‬اﻟﺘﻲ ﺧﺼﺼﻬﺎ ﻟﺒﻌﺾ‬ ‫اﻟﺤﻘﻮل اﻷدﺑﻴﺔ واﻟﻔﻜﺮﻳـﺔ‪ .‬وﻗﺎل إن اﻟﻔﻴﺼﻞ ﺣﻦ‬ ‫اﻧﺘﺒﻪ إﱃ ﺗﺼﺎﻋﺪ وﺗﺮة اﻟﺘﺤﺪﻳﺚ ﰲ ﻣﻨﻄﻘﺘﻪ )ﻋﻮدة‬ ‫ﺳﺪﻳﺮ(‪ ،‬ﻛﺄﺣﺪ ﺗﺠﻠﻴﺎت ﻋﴫ اﻟﺮﻓﺎﻫﺔ اﻻﻗﺘﺼﺎدي‪،‬‬ ‫ﺷـﻌﺮ ﺑﺎﻟﺤﺎﺟﺔ إﱃ وﺿﻊ ﻛﺘﺎب ﻳﺤﻔﻆ ﺛﺮاء اﻤﻜﺎن‬ ‫ﻣـﻦ ﻃـﺮق ﻗﺪﻳﻤـﺔ ﻫﺠـﺮت‪ ،‬إﱃ ﺣـﺮف اﻧﺪﺛﺮت‪،‬‬ ‫وﻋﺎﺋـﻼت اﻧﺘﻘﻠﺖ إﱃ ﻣﺮاﺑﻊ أﺧﺮى‪ ،‬ﻓﺤﻔﻆ ﻛﻞ ذﻟﻚ‬ ‫ﰲ ﻣﻌﺠـﻢ آﺧﺮ ﻫـﻮ »ﻣﻌﺠﻢ ﻋﻮدة ﺳـﺪﻳﺮ« ﺑﻬﺪف‬ ‫رﺑﻂ اﻷﺟﻴـﺎل اﻟﺤﺪﻳﺜﺔ ﺑﺘﺎرﻳﺨﻬـﻢ‪ ،‬وإﻟﻘﺎء اﻟﻀﻮء‬ ‫ﻋﲆ ﻋﻼﻗﺔ »ﻋﻮدة ﺳﺪﻳﺮ« ﺑﻤﻨﺎﻃﻖ ﻧﺠﺪ اﻷﺧﺮى‪.‬‬

‫إﺛﻨﻴﻨﻴـﺔ ﻋﺒﺪاﻤﻘﺼﻮد ﺧﻮﺟﺔ ﻣﺴـﺎء أﻣﺲ اﻷول ﰲ‬ ‫ﺟﺪة‪ :‬ﻳﻤﻜـﻦ ﻣﻼﺣﻈﺔ ﻏﺰارة إﻧﺘـﺎج اﻤﺆﻟﻒ ﺧﺎرج‬ ‫اﻟﺠﺎﻣﻌﺔ‪ ،‬وﻗﻠﺔ إﻧﺘﺎﺟﻪ داﺧﻠﻬﺎ‪ ،‬ﻻﻓﺘﺎ ً إﱃ أن »اﻤﺆﻟﻒ‬ ‫ﺧﺎرج اﻟﺠﺎﻣﻌﺔ ﻣﻨﻄﻠﻖ ﻳﻤﻠﻚ وﻗﺘﻪ‪ ،‬وﻳﻤﻠﻚ ﺗﻮﺟﻬﻪ‬ ‫ﰲ اﻟﻜﺘﺎﺑﺔ‪ ،‬وﻻ ﻳﺤﺪه ﺣﺎﺟﺰ«‪.‬‬ ‫وﺗﺤﺪث اﻟﻔﻴﺼﻞ ﰲ ﻛﻠﻤﺘﻪ ﺧﻼل اﻷﻣﺴﻴﺔ‪ ،‬ﻋﻦ‬ ‫إﺳﻬﺎﻣﺎﺗﻪ ﰲ ﺗﻮﺛﻴﻖ ﺛﻘﺎﻓﺔ وﺗﺮاث اﻟﺠﺰﻳﺮة اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ‪.‬‬ ‫ﻣـﻦ ﺟﺎﻧﺒـﻪ‪ ،‬أﺷـﺎر ﻣﺆﺳـﺲ »اﻹﺛﻨﻴﻨﻴـﺔ«‬ ‫ﻋﺒﺪاﻤﻘﺼﻮد ﺧﻮﺟﺔ‪ ،‬ﰲ ﻛﻠﻤﺘﻪ اﻟﺘﻲ اﻓﺘﺘﺢ ﺑﻬﺎ ﺣﻔﻞ‬ ‫اﻟﺘﻜﺮﻳﻢ‪ ،‬إﱃ ﻣﻠﻤﺢ ﻣﻬﻢ ﰲ ﻣﺆﻟﻔﺎت اﻤﺤﺘﻔﻰ ﺑﻪ‪ ،‬وﻫﻮ‬

‫أرﺟـﻊ أﺳـﺘﺎذ اﻵداب اﻟﻌﺮﺑﻴـﺔ اﻟﻘﺪﻳﻤـﺔ ﰲ‬ ‫ﺟﺎﻣﻌﺔ اﻹﻣﺎم ﻣﺤﻤﺪ ﺑﻦ ﺳـﻌﻮد اﻹﺳـﻼﻣﻴﺔ‪،‬‬ ‫اﻟﻨﺎﻗـﺪ اﻤﺘﺨﺼﺺ ﰲ ﺗﺮاث اﻟﺠﺰﻳﺮة اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ‬ ‫اﻟﺪﻛﺘـﻮر ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ اﻟﻔﻴﺼـﻞ‪ ،‬ﺗﺄﺧﺮ ﻇﻬﻮر‬ ‫ﻋﺪﻳـﺪ ﻣـﻦ ﻣﺆﻟﻔﺎﺗـﻪ إﱃ اﻧﺸـﻐﺎﻟﻪ ﺑﻤﻬﻨـﺔ‬ ‫اﻟﺘﺪرﻳﺲ واﻹﴍاف ﻋﲆ اﻟﺮﺳﺎﺋﻞ اﻟﺠﺎﻣﻌﻴﺔ ﻟﻔﱰات‬ ‫ﻃﻮﻳﻠﺔ‪ ،‬واﺻﻔﺎ ً ﻣﺎ ﻗﺪﻣﻪ ﺑﺠﻬﺪ اﻤﻘﻞ‪.‬‬ ‫وﻗـﺎل اﻟﻔﻴﺼـﻞ‪ ،‬ﺧـﻼل أﻣﺴـﻴﺔ ﺗﻜﺮﻳﻤﻪ ﰲ‬

‫وﺷﻬﺪت اﻷﻣﺴﻴﺔ ﺗﻘﺪﻳﻢ ﺷﻬﺎدات ﻋﻦ اﻤﺤﺘﻔﻰ‬ ‫ﺑـﻪ‪ ،‬ﺑﺪأﻫﺎ اﻟﺪﻛﺘـﻮر ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ ﻣﻨﺎع‪ ،‬اﻟﺬي أﺷـﺎر إﱃ‬ ‫ﻗﻴﻤـﺔ ﻣﺎ ﺣﻘﻘﻪ اﻟﻔﻴﺼﻞ‪ ،‬ﺧﺎﺻﺔ ﰲ دﻳﻮان اﻟﺸـﻌﺮ‬ ‫اﻟﺠﺎﻫـﲇ‪ ،‬اﻟﺬي ﻳﻘﺪﻣﻨﺎ ﻛﺄﻣـﺔ ذات ﺣﻀﺎرة ﺗﺄﻣﻠﻴﺔ‬ ‫ﻗﻮاﻣﻬـﺎ ﻓﻜـﺮ وﺑﻴـﺎن‪» ،‬ﻷن اﻟﺸـﻌﺮ اﻟﺠﺎﻫﲇ ﻳﻤﺜﻞ‬ ‫ﻋﻨﻮاﻧﺎ ً ﻟﺜﻘﺎﻓﺔ اﻟﻌﺮوﺑﺔ«‪.‬‬ ‫ووﺻـﻒ اﻟﻨﺎﻗـﺪ اﻟﺪﻛﺘـﻮر ﻳﻮﺳـﻒ اﻟﻌﺎرف‬ ‫اﻟﻀﻴـﻒ ﺑﺎﻟﻨﺎﻗﺪ واﻟﺒﺎﺣـﺚ اﻟﺮﺣﺎﻟـﺔ‪ ،‬ﻟﻘﺪرﺗﻪ ﻋﲆ‬ ‫ﺗﺤﻘﻴـﻖ اﻤﻮاﻗـﻊ واﻟﺪﻳﺎر ﻣﻦ ﺧﻼل دﻳﻮان اﻟﺸـﻌﺮ‬ ‫اﻟﻌﺮﺑﻲ اﻟﻘﺪﻳﻢ‪ ،‬ﻣﺼﺤﺤﺎ ً ﻤﺎ اﻋﺘﻠﻖ ﺑﻬﺎ ﻣﻦ أﺧﻄﺎء‪.‬‬

‫ﺧﻮﺟﺔ ﻳﺼﺎﻓﺢ اﻟﻔﻴﺼﻞ ﰲ أﻣﺴﻴﺔ اﻟﺘﻜﺮﻳﻢ‬

‫)اﻟﴩق(‬

‫ا رﺑﻌﺎء ‪15‬ﺟﻤﺎدى ا وﻟﻰ ‪1434‬ﻫـ ‪ 27‬ﻣﺎرس ‪2013‬م اﻟﻌﺪد )‪ (479‬اﻟﺴﻨﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬

‫ﺻﺤﻔﻲ ﻫﻨﺪي ﻳﻔﻮز‬ ‫ﺑﺠﺎﺋﺰة دوﻟﻴﺔ ﻋﻦ‬ ‫ﺗﺤﻘﻴﻖ ﺣﻮل ﺑﺮﻧﺎﻣﺞ‬ ‫»اﻟﻤﻨﺎﺻﺤﺔ« ﻓﻲ اﻟﻤﻤﻠﻜﺔ‬

‫ﺗﺮﺟﻤﺔ ‪ -‬ﻣﺮﻳﻢ آل ﺷﻴﻒ‬ ‫ﻓـﺎز اﻟﺼﺤﻔﻲ اﻟﻬﻨﺪي ﺳـﻴﺪ‬ ‫ﻧـﺎزاﻛﺎت ﺑﺠﺎﺋﺰة ﻛﺮﻳﺴـﺘﻴﺎن‬ ‫أﻣﺎﻧﺒـﻮر اﻟﺪوﻟﻴـﺔ ﻟﻠﺼﺤﺎﻓـﺔ‬ ‫اﻟﺪﻳﻨﻴـﺔ ﻋـﻦ ﺗﻘﺮﻳـﺮه ﰲ‬ ‫ﺻﺤﻴﻔﺔ »اﻷﺳﺒﻮع« )ذا وﻳﻚ(‬ ‫اﻟﻬﻨﺪﻳﺔ‪ ،‬ﻋﻦ ﺗﺤﻘﻴـﻖ ﺣﻮل ﺑﺮﻧﺎﻣﺞ‬

‫ﺳﻴﺪ ﻧﺎزاﻛﺎت‬

‫إﻋـﺎدة ﺗﺄﻫﻴـﻞ ﻣﺠﻨـﺪي اﻟﻘﺎﻋـﺪة‬ ‫اﻟﺴـﺎﺑﻘﻦ )اﻤﻨﺎﺻﺤـﺔ( ﰲ اﻤﻤﻠﻜـﺔ‬ ‫اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ اﻟﺴﻌﻮدﻳﺔ‪.‬‬ ‫وأﺟـﺮى ﻧـﺎزاﻛﺎت ﺗﺤﻘﻴﻘﻪ ﰲ‬ ‫اﻟﺮﻳـﺎض واﻤﺪﻳﻨـﺔ اﻤﻨـﻮرة وﻣﻜـﺔ‬ ‫وﻋﻤـﻞ ﺳﻠﺴـﻠﺔ ﻣـﻦ اﻤﻘﺎﺑـﻼت ﻣﻊ‬ ‫أﻋﻀﺎء ﺳـﺎﺑﻘﻦ ﰲ ﺗﻨﻈﻴـﻢ اﻟﻘﺎﻋﺪة‬ ‫وﻣﻌﺘﻘﻠـﻦ ﰲ ﺟﻮاﻧﺘﺎﻧﺎﻣﻮ‪ .‬ورﺷـﺢ‬

‫ﻋﺪة ﺻﺤﻔﻴﻦ ﻋﺎﻤﻴﻦ ﻫﺬه اﻟﻘﻀﻴﺔ‬ ‫ﻟﻠﻔـﻮز ﺑﺎﻟﺠﺎﺋﺰة‪ ،‬ﻣﻨﻬﻢ ﻛﺮﻳﺴـﺘﻴﺎن‬ ‫أﻣﺎﻧﺒﻮر ﻧﻔﺴﻬﺎ‪ ،‬واﻟﺮﺋﻴﺲ اﻟﺘﻨﻔﻴﺬي‬ ‫ﻟﻮﻛﺎﻟﺔ أﺳﻮﺷﻴﺘﺪ ﺑﺮس ﻟﻮ ﺑﻮﻛﺎردي‪.‬‬ ‫وذﻛـﺮت ﺻﺤﻴﻔـﺔ »ﻛﺸـﻤﺮ«‬ ‫اﻟﻴﻮﻣﻴـﺔ أن ﻧـﺎزاﻛﺎت ﺳﻴﺴـﺘﻠﻢ‬ ‫اﻟﺠﺎﺋﺰة ﰲ ﻣﻘﺮﻫﺎ ﰲ ﻣﺮﻛﺰ واﺷﻨﻄﻦ‬ ‫اﻟﺪوﱄ ﻟﻠﺼﺤﻔﻴﻦ‪ ،‬ﰲ ‪ 15‬ﻳﻮﻟﻴﻮ‪.‬‬

‫وﺷـﺎرك ﺧﻤﺴﻮن‬ ‫ﺻﺤﻔﻴـﺎ ً ﻣـﻦ ﺟﻤﻴـﻊ‬ ‫أﻧﺤﺎء اﻟﻌﺎﻟﻢ ﰲ اﻤﺴـﺎﺑﻘﺔ ﻟﻨﻴﻞ‬ ‫اﻟﺠﺎﺋﺰة‪ ،‬اﻟﺘﻲ ﺗﻤﻨﺢ ﻟﻠﺼﺤﻔﻴﻦ‬ ‫ﻣﻤـﻦ ﻳﻐﻄـﻮن ﻗﻀﺎﻳـﺎ ﺗﺘﻌﻠﻖ‬ ‫ﺑﺎﻟﺪﻳـﻦ‪ .‬وﺗﻨﻈﻢ ﻫﺬه اﻤﺴـﺎﺑﻘﺔ‬ ‫ﻣﻨﺬ ‪ 28‬ﻋﺎﻣـﺎً‪ ،‬وﺗﻠﻘﺖ أﻛﺜﺮ ﻣﻦ ‪75‬‬ ‫أﻟﻒ ﻗﻀﻴﺔ ﻣﻦ ‪ 180‬ﺑﻠﺪاً‪.‬‬

‫‪culture@alsharq.net.sa‬‬

‫‪27‬‬

‫أﻣﻴﺮ ﻣﻜﺔ اﻟﻤﻜﺮﻣﺔ‪ :‬ا¨ﻧﺴﺎن اﻟﺴﻌﻮدي أﻗﺎم ﺣﻀﺎرة ﻋﻠﻰ ﻇﻬﺮ اﻟﺼﺤﺮاء‬ ‫ﺟﺪة ‪ -‬ﻋﺎﻣﺮ اﻟﺠﻔﺎﱄ‬ ‫ﻛـ ﱠﺮم أﻣـﺮ ﻣﻨﻄﻘﺔ ﻣﻜـﺔ اﻤﻜﺮﻣﺔ‬ ‫اﻷﻣـﺮ ﺧﺎﻟـﺪ اﻟﻔﻴﺼـﻞ‪ ،‬اﻟﻔﺎﺋﺰﻳﻦ‬ ‫ﺑﺠﺎﺋـﺰة ﻣﻜـﺔ ﻟﻠﺘﻤﻴـﺰ ﰲ دورﺗﻬﺎ‬ ‫اﻟﺨﺎﻣﺴـﺔ‪ ،‬ﻟﻌـﺎم ‪1433‬ﻫــ‪،‬‬ ‫ﺧﻼل ﺣﻔﻞ أﻗﻴﻢ ﻣﺴـﺎء أﻣـﺲ ﰲ ﺟﺪة‪.‬‬ ‫وأﻟﻘـﻰ اﻟﻔﻴﺼـﻞ ﻛﻠﻤـﺔ ﺧـﻼل اﻟﺤﻔﻞ‪،‬‬ ‫ﺣﻴﱠـﺎ ﻓﻴﻬـﺎ ﺧـﺎدم اﻟﺤﺮﻣـﻦ اﻟﴩﻳﻔﻦ‬ ‫اﻤﻠﻚ ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ ﺑـﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ‪ ،‬ﻗﺎﺋﺪ ﻫﺬه‬ ‫اﻤﺴـﺮة‪ ،‬ووﱄ ﻋﻬـﺪه اﻷﻣﻦ‪ ،‬ﺛـﻢ وﺟﱠ ﻪ‬ ‫ﺧﻄﺎﺑَﻪ ﻟﻠﺸﻌﺐ اﻟﺴـﻌﻮدي ﻗﺎﺋﻼً‪» :‬أﻳﻬﺎ‬ ‫اﻹﻧﺴـﺎن اﻟﺴـﻌﻮدي‪ ،‬ﻣﺎ أروﻋـﻚ! ﺗﻨﻬﻞ‬ ‫إﻟﻴـﻚ اﻟﺠﺎﺋـﺰة ﻟﺘﻜـﻮن ﻫـﻲ اﻟﻔﺎﺋـﺰة‪،‬‬ ‫ﻛﻴـﻒ ﻻ وﻗﺪ أﻗﻤﺖ ﻋـﲆ ﻇﻬﺮ اﻟﺼﺤﺮاء‬ ‫ﺣﻀﺎرة‪ ،‬وﻗـﺪ ﺣﻜﻤﺖ اﻟﻘﺮآن واﻧﺘﻬﺠﺖ‬ ‫ﱡ‬ ‫اﻟﺴـﻨﱠﺔ وﺟﻌﻠﺖ ﻛﻠﻤﺔ اﻟﺘﻮﺣﻴﺪ راﻳﺔ‪ ،‬أﻳﻬﺎ‬ ‫اﻹﻧﺴـﺎن اﻟﺴـﻌﻮدي ﻣﺎ أﺑﺪﻋﻚ! اﻫﺘﺰت‬ ‫ﱠ‬ ‫وﺛﺒﺖ وﺳـﺎوﻣﺖ ﻋﲆ‬ ‫أﻗـﺪام اﻵﺧﺮﻳـﻦ‪،‬‬ ‫اﻤﺒﺎدئ واﻟﻘﻴﻢ‪ ،‬وﻟﻢ ﺗﺄﺧﺬك ﰲ اﻟﻠﻪ ﻟﻮﻣﺔ‬ ‫ﻻﺋـﻢ‪ ،‬ارﺗﻔﻌﺖ ﻓﺘﻮاﺿﻌـﺖ‪ ،‬وأُﳼء إﻟﻴﻚ‬ ‫ﻓﺘﺠـﺎوزت‪ ،‬ﻛـﻢ ﴐوك ﻓﻌﻔـﻮت‪ ،‬وﻛﻢ‬ ‫ﺣﺴﺪوك ﻓﺘﻌﺎﻟﻴﺖ‪ .‬ﻟﻠﻪ درك‪ ،‬ﻋﺸﺖ أﻳﻬﺎ‬ ‫اﻟﺴﻌﻮدي‪ ،‬ﻋﺸﺖ أﻳﻬﺎ اﻷﺑﻲ«‪.‬‬ ‫وﺑـﺪأت ﻣﺮاﺳـﻢ ﺗﻜﺮﻳـﻢ اﻟﻔﺎﺋﺰﻳﻦ‬ ‫ﰲ ﺛﻤﺎﻧﻴـﺔ أﻓـﺮع‪ ،‬وﻣﻨﺤـﺖ ﺟﺎﺋﺰة ﻣﻜﺔ‬ ‫ﻟﻠﺘﻤﻴﺰ ﰲ ﺧﺪﻣﺎت اﻟﺤﺞ واﻟﻌﻤﺮة ﻟﴩﻛﺔ‬ ‫اﻟﻘﻮاﻓـﻞ اﻟﺪوﻟﻴﺔ ﻟﻠﺨﺪﻣﺎت اﻟﺴـﻴﺎﺣﻴﺔ‪،‬‬

‫ﻧﻈـﺮ ﻣـﺎ ﻗﺪﻣﺘـﻪ ﻣـﻦ ﺧﺪﻣـﺎت ﻟﻨﻘﻞ‬ ‫اﻟﺤﺠـﺎج وﺗﻮﻓﺮ اﻟﺤﺎﻓـﻼت‪ ،‬ودﻗﺘﻬﺎ ﰲ‬ ‫وﻗﺖ اﻟﺘﻨﻘﻼت‪ .‬وﻓﺎزت اﻟﴩﻛﺔ اﻟﺴﻌﻮدﻳﺔ‬ ‫ﻟﻠﻨﻘﻞ اﻟﺠﻤﺎﻋﻲ )ﺳـﺎﺑﺘﻜﻮ(‪ ،‬وﻣﺆﺳﺴـﺔ‬ ‫ﺣﺎﻓﻞ ﻟﻠﻨﻘـﻞ‪ ،‬ﻋﻦ ﻓﺮع ﺧﺪﻣﺎت اﻟﻌﻤﺮة‪،‬‬ ‫ﻟﺘﻤﻮﻳـﻞ اﻷوﱃ ﻋـﺪة دراﺳـﺎت ﻟﺘﻄﻮﻳﺮ‬ ‫آﻟﻴﺎت وﺧﻄـﻂ ﻧﻘﻞ اﻤﻌﺘﻤﺮﻳﻦ واﻤﺼﻠﻦ‬ ‫ﻟﻠﻤﺴﺠﺪ اﻟﺤﺮام‪ ،‬أﻣﺎ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ ﻓﻘﺪ ﻣﻨﺤﺖ‬ ‫اﻟﺠﺎﺋﺰة ﻧﻈﺮ ﻣﺴﺎﻫﻤﺘﻬﺎ ﰲ ﺗﻮﻓﺮ ‪250‬‬ ‫ﺣﺎﻓﻠـﺔ ﺑﺴـﺎﺋﻘﻴﻬﺎ وﻓﻨﻴﻴﻬـﺎ واﻹدارﻳﻦ‬ ‫واﻤﺴـﺎﻧﺪﻳﻦ واﻟﺘﺠﻬﻴﺰات اﻟﻔﻨﻴﺔ اﻟﻼزﻣﺔ‬ ‫ﰲ ﻧﻘـﻞ اﻤﻌﺘﻤﺮﻳﻦ واﻤﺼﻠـﻦ ﻋﲆ ﻣﺪار‬ ‫‪ 24‬ﺳﺎﻋﺔ ﺧﻼل ﺷﻬﺮ رﻣﻀﺎن اﻤﺎﴈ‪.‬‬ ‫وﻣﻨﺤـﺖ ﺟﺎﺋـﺰة اﻟﺘﻤﻴـﺰ اﻹداري‬ ‫ﻟﺼﺎﻟـﺔ اﻟﺤﺠـﺎج ﰲ ﻣﻄـﺎر اﻤﻠـﻚ‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳـﺰ اﻟـﺪوﱄ ﰲ ﺟـﺪة‪ ،‬إزاء ﻣـﺎ‬ ‫ﻗﺪﻣﺘـﻪ إدارة اﻟﺼﺎﻟﺔ ﻣﻦ ﺟﻬﺪ ﰲ اﻹدارة‬ ‫واﻟﺘﺸﻐﻴﻞ أﺛﻨﺎء ﻓﱰة اﻟﺤﺞ‪ ،‬وﺗﻘﻠﻴﻞ ﻓﱰة‬ ‫اﻧﺘﻈـﺎر اﻟﺤﺎج ﻹﻧﻬﺎء إﺟـﺮاءات وﺻﻮﻟﻪ‬ ‫أو ﻣﻐﺎدرﺗﻪ‪.‬‬ ‫ﻓﻴﻤـﺎ ﻣﻨﺤـﺖ ﺟﺎﺋـﺰة اﻟﺘﻤﻴـﺰ‬ ‫اﻻﻗﺘﺼـﺎدي ﻤﻨﺘـﺪى ﺟـﺪة اﻻﻗﺘﺼﺎدي‪،‬‬ ‫ﻛﻮن اﻟﻘﺎﺋﻤـﻦ ﻋﲆ اﻤﻨﺘﺪى ﻳﻌﻤﻠﻮن ﻋﲆ‬ ‫اﻹﻋﺪاد ﺑﺄﻋـﲆ اﻤﻘﺎﻳﻴﺲ ﻛﻲ ﻳﻜﻮن ﻣﺜﺎﻻ ً‬ ‫وﻃﻨﻴـﺎ ً ﻟﻠﺘﻨﻤﻴـﺔ اﻻﻗﺘﺼﺎدﻳـﺔ‪ ،‬وﻳﻜـﻮن‬ ‫ﻟﻠﻤﻤﻠﻜﺔ دور رﺋﻴﺲ ﰲ اﻟﻨﻤﻮ اﻻﻗﺘﺼﺎدي‬ ‫ﰲ اﻟﴩق اﻷوﺳـﻂ‪ ،‬واﻟﻌﻤـﻞ ﻋﲆ إﻳﺠﺎد‬ ‫ﻓﺮص وﻇﻴﻔﻴﺔ وﺗﻔﺎدي اﻟﺒﻄﺎﻟﺔ‪.‬‬

‫و ِﻟﻤَ ﺎ ﻤﴩوع اﻟﻘﻴـﻢ اﻟﻨﺒﻮﻳﺔ ﻹدارة‬ ‫اﻟﱰﺑﻴـﺔ واﻟﺘﻌﻠﻴﻢ ﰲ ﻣﻨﻄﻘﺔ ﻣﻜﺔ اﻤﻜﺮﻣﺔ‬ ‫ﻣـﻦ ﻏﺎﻳﺔ ﺑﺄن ﻳﺴـﻮد اﻤﺠﺘﻤـﻊ اﻟﱰﺑﻮي‬ ‫اﻻﻋﺘـﺰاز ﺑﺎﻟﻘﻴﻢ اﻟﻨﺒﻮﻳﺔ‪ ،‬واﻟﺘﻤﺴـﻚ ﺑﻬﺎ‬ ‫ﻓﻜﺮا ً ووﺟﺪاﻧﺎ ً وﺳـﻠﻮﻛﺎ‪ ،‬ﺗـﻢ ﺗﻜﺮﻳﻤﻪ ﰲ‬ ‫ﻓﺮع اﻟﺘﻤﻴﺰ اﻟﺜﻘﺎﰲ‪.‬‬ ‫أﻣﺎ ﻣـﴩوع رﻳﺎﱄ ﻟﴩﻛﺔ ﺳـﺪﻛﻮ‬ ‫اﻟﻘﺎﺑﻀﺔ‪ ،‬ﻓﻘﺪ ﻓـﺎز ﺑﺎﻟﻔﺮع اﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻲ‪،‬‬ ‫وذﻟﻚ ﻟﺘﻌﺰﻳﺰ اﻤﴩوع ﻟﻠﻮﻋﻲ اﻤﺎﱄ ﻟﺪى‬ ‫اﻤﺠﺘﻤﻊ اﻟﺴـﻌﻮدي‪ ،‬ﻣﻦ ﺧـﻼل ﺗﻄﻮﻳﺮ‬ ‫ﻣﻬﺎرات اﻟﺸـﺒﺎب وﺗﺰوﻳﺪﻫـﻢ ﺑﺎﻤﻌﺮﻓﺔ‬ ‫اﻟﺘـﻲ ﺗﻤﻜﻨﻬﻢ ﻣﻦ ﻣﻮاﺟﻬﺔ ﻣﺴـﺆوﻟﻴﺎت‬ ‫ﺣﻴﺎﺗﻬﻢ‪.‬‬ ‫وﰲ ﻓـﺮع اﻟﺘﻤﻴـﺰ اﻟﻌﻤﺮاﻧـﻲ‪ ،‬ﻓﺎز‬ ‫ﻣﺒﻨـﻰ اﻟﻐﺮﻓـﺔ اﻟﺘﺠﺎرﻳـﺔ اﻟﺼﻨﺎﻋﻴﺔ ﰲ‬ ‫ﻣﻜـﺔ اﻤﻜﺮﻣـﺔ‪ ،‬ﻟﺘﻤﻴﺰه ﻣﻦ ﺣﻴـﺚ اﻟﺒﻨﺎء‬ ‫واﻻﺳـﺘﺨﺪاﻣﺎت؛ إذ ﻣﺰج ﻣﺎ ﺑﻦ اﻟﻌﺮاﻗﺔ‬ ‫ﰲ اﻟﺘﺼﻤﻴﻢ واﻟﺤﺪاﺛﺔ اﻟﻬﻨﺪﺳﻴﺔ‪.‬‬ ‫وﻣُﻨﺤﺖ ﺟﺎﺋﺰة ﻓﺮع اﻟﺘﻤﻴﺰ اﻟﺒﻴﺌﻲ‬ ‫ﻟﺼﺎﻟﺢ ﴍﻛﺔ اﻟﺒﻴـﻚ ﻟﻸﻧﻈﻤﺔ اﻟﻐﺬاﺋﻴﺔ‪،‬‬ ‫اﻟﺘـﻲ ﺣﺼﻠﺖ ﻋـﲆ اﻟﺠﺎﺋـﺰة ﻻﻫﺘﻤﺎﻣﻬﺎ‬ ‫ﺑﺘﺤﻘﻴﻖ اﻟﺠﻮدة اﻟﺸﺎﻣﻠﺔ‪.‬‬ ‫وﺣﺼﺪت ﰲ اﻤﺤﻮر اﻟﺒﻴﺌﻲ اﻟﺠﺎﺋﺰة‬ ‫ﻣﺪرﺳﺔ اﻟﻔﻴﺼﻠﻴﺔ ﻟﻠﻤﻮﻫﻮﺑﻦ‪ ،‬اﻟﺘﻲ ﺗﻌﺪ‬ ‫أول ﻣﺪرﺳﺔ ﺣﻜﻮﻣﻴﺔ ﰲ اﻤﻤﻠﻜ��� واﻟﺨﻠﻴﺞ‬ ‫اﻟﻌﺮﺑـﻲ ﻣﺘﺨﺼﺼـﺔ ﰲ رﻋﺎﻳـﺔ اﻤﻮﻫﺒﺔ‬ ‫وﺗﻨﻤﻴﺘﻬﺎ‪.‬‬

‫ﻛﺮم اﻟﻔﺎﺋﺰﻳﻦ‬ ‫ﱠ‬ ‫ﺑﺠﺎﺋﺰة ﻣﻜﺔ‬ ‫ﻟﻠﺘﻤﻴﺰ ﻓﻲ‬ ‫دورﺗﻬﺎ اﻟﺨﺎﻣﺴﺔ‬ ‫اﻷﻣﺮ ﺧﺎﻟﺪ اﻟﻔﻴﺼﻞ ﻳﺘﺴﻠﻢ درﻋﺎ ً ﺗﺬﻛﺎرﻳﺔ ﻣﻦ وﻛﻴﻞ إﻣﺎرة ﻣﻨﻄﻘﺔ ﻣﻜﺔ اﻤﻜﺮﻣﺔ ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ اﻟﺨﻀﺮي ﺧﻼل اﻟﺤﻔﻞ‬

‫ﻳﻮﺟﻪ ﺑﺘﺤﺪﻳﺪ ﺟﺪول زﻣﻨﻲ ﻟﻠﻤﺸﺮوع‬ ‫اﻟﻔﻴﺼﻞ‬ ‫ّ‬

‫‪ ٢٢٠‬ﻣﻠﻴﻮن رﻳﺎل ﻣﻴﺰاﻧﻴﺔ ﻟﺘﻄﻮﻳﺮ ﺟﺪة اﻟﺘﺎرﻳﺨﻴﺔ‬ ‫ﺟﺪة ‪ -‬ﺳﻌﻮد اﻤﻮﻟﺪ‬ ‫وﺟّ ـﻪ أﻣﺮ ﻣﻨﻄﻘﺔ ﻣﻜـﺔ اﻤﻜﺮﻣﺔ‪ ،‬رﺋﻴﺲ‬ ‫اﻟﻠﺠﻨـﺔ اﻟﻌﻠﻴﺎ ﻟﺘﻄﻮﻳﺮ ﺟـﺪة اﻟﺘﺎرﻳﺨﻴﺔ‪،‬‬ ‫اﻷﻣـﺮ ﺧﺎﻟـﺪ اﻟﻔﻴﺼﻞ‪ ،‬ﺑﺘﺤﺪﻳـﺪ ﺟﺪول‬ ‫زﻣﻨـﻲ ﻟﺘﻨﻔﻴـﺬ اﻤﺸـﺎرﻳﻊ ﰲ اﻤﻨﻄﻘـﺔ‬ ‫اﻟﺘﺎرﻳﺨﻴﺔ‪ ،‬ﻣﺜﻤﻨﺎ ً ﻟﻠﻬﻴﺌﺔ اﻟﻌﺎﻣﺔ ﻟﻠﺴﻴﺎﺣﺔ‬ ‫واﻵﺛﺎر اﻟﺠﻬﻮد اﻟﺘﻲ ﺗﺒﺬﻟﻬﺎ‪ ،‬ﺑﻤﺸـﺎرﻛﺔ ﺟﻬﺎت‬ ‫أﺧﺮى‪ ،‬ﰲ ﺳﺒﻴﻞ ﺗﻄﻮﻳﺮ اﻤﻨﻄﻘﺔ اﻟﺘﺎرﻳﺨﻴﺔ‪.‬‬ ‫ﺟـﺎء ذﻟﻚ ﻟﺪى ﺗﺮؤﺳـﻪ ﰲ ﻣﻜﺘﺒﻪ ﻣﺴـﺎء‬ ‫أﻣـﺲ اﻟﺜﻼﺛـﺎء ﰲ ﺟـﺪة‪ ،‬اﻻﺟﺘﻤـﺎع اﻟﺨﺎﻣﺲ‬ ‫ﻟﻠﺠﻨﺔ اﻟﻌﻠﻴﺎ ﻟﺘﻄﻮﻳﺮ ﺟﺪة اﻟﺘﺎرﻳﺨﻴﺔ‪ ،‬ﺑﺤﻀﻮر‬ ‫رﺋﻴـﺲ اﻟﻬﻴﺌﺔ اﻟﻌﺎﻣﺔ ﻟﻠﺴـﻴﺎﺣﺔ واﻵﺛﺎر‪ ،‬ﻧﺎﺋﺐ‬ ‫رﺋﻴﺲ اﻟﻠﺠﻨﺔ‪ ،‬اﻷﻣﺮ ﺳـﻠﻄﺎن ﺑﻦ ﺳـﻠﻤﺎن ﺑﻦ‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳـﺰ‪ ،‬وأﻋﻀـﺎء اﻟﻠﺠﻨـﺔ‪ :‬ﻣﺤﺎﻓﻆ ﺟﺪة‪،‬‬ ‫رﺋﻴـﺲ اﻟﻠﺠﻨـﺔ اﻟﺘﻨﻔﻴﺬﻳـﺔ ﻤـﴩوع ﺗﻄﻮﻳـﺮ‬ ‫ﺟـﺪة اﻟﺘﺎرﻳﺨﻴﺔ‪ ،‬اﻷﻣﺮ ﻣﺸـﻌﻞ ﺑـﻦ ﻣﺎﺟﺪ ﺑﻦ‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳـﺰ‪ ،‬أﻣـﻦ ﻣﺤﺎﻓﻈـﺔ ﺟـﺪة اﻟﺪﻛﺘـﻮر‬ ‫ﻫﺎﻧﻲ أﺑـﻮ راس‪ ،‬ﻣﻤﺜﻞ وزارة اﻤﺎﻟﻴﺔ‪ ،‬ﻣﺪﻳﺮﻋﺎم‬ ‫أﻣـﻼك اﻟﺪوﻟـﺔ‪ ،‬ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ اﻟﻐﺎﻣـﺪي‪ ،‬وﻣﺪﻳﺮ‬ ‫ﻋﺎم اﻟﺸـﺆون اﻹﺳـﻼﻣﻴﺔ واﻷوﻗـﺎف واﻟﺪﻋﻮة‬ ‫واﻹرﺷﺎد ﰲ ﻣﺤﺎﻓﻈﺔ ﺟﺪة ﻓﻬﻴﺪ اﻟﱪﻗﻲ‪ ،‬وﻋﺪد‬ ‫ﻣﻦ ﻣﺴﺆوﱄ اﻟﺠﻬﺎت اﻟﺤﻜﻮﻣﻴﺔ ذات اﻟﻌﻼﻗﺔ‪.‬‬ ‫وﻗـﺎل رﺋﻴـﺲ اﻟﻬﻴﺌـﺔ اﻟﻌﺎﻣﺔ ﻟﻠﺴـﻴﺎﺣﺔ‬ ‫واﻵﺛﺎر‪ ،‬ﰲ ﺗﴫﻳﺢ ﻋﻘﺐ اﻻﺟﺘﻤﺎع‪ ،‬إن اﻻﺟﺘﻤﺎع‬ ‫ﺗﺎﺑﻊ ﺗﻨﻔﻴﺬ ﻗﺮارات وﺗﻮﺻﻴﺎت اﻻﺟﺘﻤﺎع اﻟﺮاﺑﻊ‬ ‫ﻟﻠﺠﻨﺔ‪ ،‬واﻃﻠﻊ ﻋﲆ ﺗﻘﺮﻳﺮ ﺣﻮل ﻣﺎ ﺗﻢ ﺗﻨﻔﻴﺬه ﰲ‬ ‫ﻣﺴﺎرات اﻤﴩوع‪ ،‬وﻣﻨﻬﺎ إﻗﺮار ﻣﻴﺰاﻧﻴﺔ ﺧﺎﺻﺔ‬ ‫ﻤـﴩوع ﺗﻄﻮﻳﺮ ﺟـﺪة اﻟﺘﺎرﻳﺨﻴـﺔ ﻷﻣﺎﻧﺔ ﺟﺪة‬ ‫ﺑﻤﺒﻠﻎ ‪ 220‬ﻣﻠﻴﻮن رﻳﺎل‪ ،‬وإﻧﺸﺎء ﺑﻠﺪﻳﺔ ﺧﺎﺻﺔ‬ ‫ﺑﺠﺪة اﻟﺘﺎرﻳﺨﻴﺔ‪ ،‬وﻣﻜﺘﺐ آﺛﺎر ﺧﺎص ﺑﺎﻤﻨﻄﻘﺔ‬

‫اﻷﻣﺮ ﺧﺎﻟﺪ اﻟﻔﻴﺼﻞ أﺛﻨﺎء ﺗﺮؤﺳﻪ اﻻﺟﺘﻤﺎع اﻟﺨﺎﻣﺲ ﻟﻠﺠﻨﺔ اﻟﻌﻠﻴﺎ ﻟﺘﻄﻮﻳﺮ ﺟﺪة اﻟﺘﺎرﻳﺨﻴﺔ‬ ‫اﻟﺘﺎرﻳﺨﻴﺔ‪ ،‬واﻟﺒﺪء ﰲ ﺗﺮﻣﻴـﻢ ‪ 18‬ﻣﺒﻨﻰ ﺗﺮاﺛﻴﺎً‪،‬‬ ‫ودﻋـﻢ وﺗﻄﻮﻳـﺮ ﻣﺴـﺎر ﺗﻤﻮﻳﻞ اﻻﺳـﺘﺜﻤﺎر ﰲ‬ ‫اﻤﻨﻄﻘﺔ‪ ،‬وﺗﺮﺷـﻴﺢ أﺣﺪ اﻤﺒﺎﻧﻲ اﻟﱰاﺛﻴﺔ ﻟﻠﻌﻤﻞ‬ ‫ﻋﲆ ﺗﻄﻮﻳﺮه ﻛﻔﻨﺪق ﺗﺮاﺛﻲ‪ ،‬إﺿﺎﻓﺔ إﱃ ﻣﻌﺎﻟﺠﺔ‬ ‫اﻟﻘﻀﺎﻳﺎ اﻤﺘﻌﻠﻘﺔ ﺑﺎﻷوﻗﺎف ﺑﺎﻟﺘﻌﺎون ﻣﻊ وزارة‬ ‫اﻟﺸـﺆون اﻹﺳـﻼﻣﻴﺔ واﻷوﻗﺎف ووزارة اﻤﺎﻟﻴﺔ‪،‬‬ ‫ﻣﺆﻛﺪا ً أﻧﻪ ﺗﻢ إﻗﺮار ﺟﺪول زﻣﻨﻲ ﻣﺤﺪد ﻹﻧﺠﺎز‬ ‫اﻤﺸﺎرﻳﻊ وﻣﺘﺎﺑﻌﺔ ذﻟﻚ ﺑﺸﻜﻞ ﻣﺘﻮاﺻﻞ ﺗﻨﻔﻴﺬا ً‬ ‫ﻟﺘﻮﺟﻴﻬﺎت أﻣﺮ ﻣﻨﻄﻘﺔ ﻣﻜﺔ اﻤﻜﺮﻣﺔ‪.‬‬ ‫وأوﺿـﺢ أن ﻫـﺬا اﻻﺟﺘﻤﺎع ﺟـﺎء ﰲ إﻃﺎر‬ ‫ﻣﺘﺎﺑﻌﺔ ﻣﺎ ﺗﻢ ﺗﻨﻔﻴـﺬه ﰲ ﻣﴩوع ﺗﻄﻮﻳﺮ ﺟﺪة‬ ‫اﻟﺘﺎرﻳﺨﻴﺔ‪ ،‬ﻣﺆﻛﺪا ً أن اﻤﴩوع ﺣﻈﻲ ﺑﺪﻋﻢ ﻣﻦ‬

‫اﻟﺠﻬﺎت اﻟﺤﻜﻮﻣﻴﺔ اﻤﻌﻨﻴـﺔ‪ ،‬إﻧﻔﺎذا ً ﻟﺘﻮﺟﻴﻬﺎت‬ ‫اﻟﺪوﻟـﺔ ﺑﺈﻋـﺎدة ﺗﻄﻮﻳـﺮ ﺟـﺪة اﻟﺘﺎرﻳﺨﻴـﺔ‪،‬‬ ‫وﺗﺴﺠﻴﻠﻬﺎ ﰲ ﻗﺎﺋﻤﺔ اﻟﱰاث اﻟﻌﺎﻤﻲ وﻓﻘﺎ ً ﻟﻘﺮار‬ ‫ﻣﺠﻠﺲ اﻟـﻮزراء‪ ،‬وذﻟﻚ ﻟﺤﻤﺎﻳﺘﻬـﺎ واﻤﺤﺎﻓﻈﺔ‬ ‫ﻋﻠﻴﻬﺎ وإﻋﺎدة ﺗﺄﻫﻴﻠﻬﺎ‪ ،‬ﻣﺸﺮا ً إﱃ أﻧﻪ ﺗﻢ ﺗﻘﺪﻳﻢ‬ ‫ﻣﻠﻒ ﺗﺮﺷـﻴﺢ ﺟﺪة اﻟﺘﺎرﻳﺨﻴـﺔ ﻟﻘﺎﺋﻤﺔ اﻟﱰاث‬ ‫اﻟﻌﺎﻤﻲ‪ ،‬ﻟﺘﺴـﺠﻴﻠﻬﺎ ﺿﻤﻦ ﻗﺎﺋﻤﺔ اﻟﻴﻮﻧﻴﺴـﻜﻮ‪،‬‬ ‫واﻟﻬﻴﺌﺔ ﺗﺘﺎﺑﻊ إﺟﺮاءات اﻟﺘﺴﺠﻴﻞ‪.‬‬ ‫ّ‬ ‫وﺑـﻦ أﻧﻪ ﺗﻢ إﻋﺪاد ﺧﻄـﺔ ﻹدارة وﺣﻤﺎﻳﺔ‬ ‫وﺗﻨﻤﻴـﺔ ﺟـﺪة اﻟﺘﺎرﻳﺨﻴـﺔ‪ ،‬وﺟﺮى اﻟﺘﻨﺴـﻴﻖ‬ ‫ﻣﻊ أﻣﺎﻧـﺔ ﻣﺤﺎﻓﻈﺔ ﺟﺪة ﻟﺘﻮﺛﻴـﻖ ﻣﺒﺎﻧﻲ ﺟﺪة‬ ‫اﻟﺘﺎرﻳﺨﻴﺔ واﻷرﺷـﻔﺔ اﻹﻟﻜﱰوﻧﻴﺔ ﻟﻠﻮﺛﺎﺋﻖ‪ ،‬وﻗﺪ‬

‫اﻟﺠﻬﻨﻲ‪ :‬اﻟﻤﻜﺘﺒﺔ اﻟﺮﻗﻤﻴﺔ اﻟﺴﻌﻮدﻳﺔ ﺗﻀﻢ ‪ ٢٤٢‬أﻟﻒ ﻛﺘﺎب و‪ ٣٠٠‬ﻧﺎﺷﺮ‬ ‫اﻤﺪﻳﻨﺔ اﻤﻨﻮرة ‪ -‬اﻟﴩق‬ ‫أﻛﺪ وﻛﻴـﻞ ﻋﻤﺎدة ﺷـﺆون‬ ‫اﻤﻜﺘﺒﺎت ﰲ اﻟﺠﺎﻣﻌﺔ اﻹﺳـﻼﻣﻴﺔ‬ ‫اﻟﺪﻛﺘـﻮر ﻋﻴﺪ ﺣﺠﻴـﺞ اﻟﺠﻬﻨﻲ‪،‬‬ ‫أن اﻤﻜﺘﺒـﺔ اﻟﺮﻗﻤﻴﺔ اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ‬ ‫اﻷﻛﱪ ﻋﺎﻤﻴﺎً‪ ،‬ﺣﻴـﺚ ﺗﻀﻢ ‪242‬‬

‫أﻟﻒ ﻛﺘﺎب ﺑﻨﺼﻮﺻﻬـﺎ اﻟﻜﺎﻣﻠﺔ‬ ‫ﰲ ﻣﺨﺘﻠـﻒ اﻟﺘﺨﺼﺼـﺎت‪،‬‬ ‫وﺳـﺒﻌﻦ أﻟـﻒ ﻣﺠﻠـﺔ دورﻳـﺔ‬ ‫وﻋﻠﻤﻴﺔ‪ ،‬إﺿﺎﻓـﺔ إﱃ ‪ 300‬ﻧﺎﴍ‬ ‫ﻋﲆ ﻣﺴـﺘﻮى اﻟﻌﺎﻟـﻢ‪ .‬ﺟﺎء ذﻟﻚ‬ ‫أﺛﻨـﺎء اﻤﺤـﺎﴐة اﻟﺘـﻲ ﻋﻘﺪﻫﺎ‬ ‫ﻗﺴـﻢ اﻟﻨﺸـﺎط واﻟﺘﻮﺟﻴـﻪ ﰲ‬

‫ﻛﻠﻴـﺔ اﻟﺪﻋﻮة وأﺻـﻮل اﻟﺪﻳﻦ ﰲ‬ ‫اﻟﺠﺎﻣﻌﺔ اﻹﺳـﻼﻣﻴﺔ أﻣﺲ اﻷول‪،‬‬ ‫وﻗـﺎل ﺑﺄﻧﻬـﺎ ﻣـ ّﺮت ﺑﻤﺮﺣﺘﻠﻦ‪:‬‬ ‫ﻣﺮﺣﻠﺔ إدﺧـﺎل اﻟﻜﺘـﺐ وﻗﺪ ﺗ ّﻢ‬ ‫اﻻﻧﺘﻬﺎء ﻣﻨﻬـﺎ‪ ،‬واﻤﺮﺣﻠﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬ ‫إدﺧـﺎل اﻤﻘـﺮرات اﻟﺪراﺳـﻴﺔ‬ ‫اﻟﺠﺎﻣﻌﻴﺔ‪ ،‬وﻫﻲ ﺟﺎرﻳﺔ‪ ،‬ﺷﺎرﺣﺎ ً‬

‫»وﺟﺪة« ﻳﻔﻮز ﺑﺠﺎﺋﺰة اﻟﺠﻤﻬﻮر ﻓﻲ ﺳﻮﻳﺴﺮا‬ ‫اﻟﺪﻣﺎم ‪ -‬ﻣﺮﻳﻢ آل ﺷﻴﻒ‬ ‫ﻓﺎز ﻓﻴﻠـﻢ وﺟـﺪة ﻟﻠﻤﺨﺮﺟﺔ‬ ‫اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ ﻫﻴﻔـﺎء اﻤﻨﺼﻮر‬ ‫ﺑﺠﺎﺋﺰة اﻟﺠﻤﻬﻮر ﰲ ﻣﻬﺮﺟﺎن‬ ‫ﻓﺮﻳﺒﻮرغ اﻟﺴـﻴﻨﻤﺎﺋﻲ اﻟﺪوﱄ‬ ‫)‪ ( FIFF‬اﻟﺴﺎﺑﻊ واﻟﻌﴩﻳﻦ‬ ‫ﰲ ﺳﻮﻳﴪا ﻳﻮم اﻟﺴﺒﺖ ‪ 23‬ﻣﺎرس‬ ‫ﻣﻦ ﺑـﻦ ‪ 12‬ﻓﻴﻠﻤﺎ ً دوﻟﻴﺎ ً ﻣﺮﺷـﺤﺎ ً‬ ‫ﻟﻠﺠﺎﺋـﺰة اﻟﺒﺎﻟﻐـﺔ ﻗﻴﻤﺘﻬﺎ ﺧﻤﺴـﺔ‬ ‫آﻻف ﻓﺮﻧـﻚ ﺳـﻮﻳﴪي‪ ،‬واﻤﻘﺪﻣﺔ‬ ‫ﻣﻦ إدارة اﻤﻬﺮﺟـﺎن ﺑﺎﻟﺘﻌﺎون ﻣﻊ‬ ‫ﺻﺤﻴﻔـﺔ ﻻﻟﻴﱪﺗـﻲ اﻟﺴـﻮﻳﴪﻳﺔ‪.‬‬ ‫ﻋـﺮض اﻟﻔﻴﻠـﻢ ﻤﺪة ﺛﻼﺛـﺔ أﻳﺎم ﰲ‬

‫ﺳﻮﻳﴪا ﻣﻨﺬ ‪ 20‬ﺣﺘﻰ ‪ 22‬ﻣﺎرس‬ ‫اﻟﺠﺎري‪ .‬وذﻛﺮ اﻟﻨﻘﺎد ﰲ اﻤﻬﺮﺟﺎن‬ ‫ﱠ‬ ‫أن اﻟﻔﻴﻠـﻢ أﺣـﺪث ﺿﺠـﺔ إﻋﻼﻣﻴﺔ‬ ‫ﻛﺒﺮة ﰲ اﻷﺷـﻬﺮ اﻟﻘﻠﻴﻠﺔ اﻤﺎﺿﻴﺔ‪،‬‬ ‫ﻟﻴـﺲ ﻷن ﻛﺎﺗﺒﺘﻪ وﻣﺨﺮﺟﺘﻪ ﻫﻴﻔﺎء‬ ‫ﻫﻲ أول ﻣﺨﺮﺟﺔ ﺳـﻌﻮدﻳﺔ‪ ،‬وﻟﻜﻦ‬ ‫ﻟﺠﻮدة اﻟﻔﻴﻠﻢ أﻳﻀﺎً‪.‬‬ ‫وﰲ ﺣﻮار ﺳـﺎﺑﻖ ﻣﻊ »ﻓﺮاﻧﺲ‬ ‫‪ «24‬ﻗﺎﻟـﺖ ﻫﻴﻔـﺎء اﻤﻨﺼـﻮر‬ ‫ﺣـﻮل اﻟﻔﻴﻠـﻢ‪» :‬ﺑﻌـﺾ اﻟﻨـﺎس‬ ‫ﻣﻌـﻲ‪ ،‬وﻳﺮﻳﺪون رؤﻳـﺔ ﻣﺰﻳﺪ ﻣﻦ‬ ‫ﻣﺸـﺎرﻛﺎت اﻟﻨﺴـﺎء ﰲ اﻟﻔﻦ وﻋﺎﻣﺔ‬ ‫اﻟﺤﻴـﺎة‪ ،‬وﻫﻨﺎك ﻣـﻦ ﻳﻘﻒ ﺿﺪي‪.‬‬ ‫وﻧﺤﻦ ﰲ ﺑﻠﺪ ﻣﺤﺎﻓﻆ‪ ،‬وﻋﻨﺪﻣﺎ ﻧﺮﻳﺪ‬

‫ﻧﻘـﺪ أي ﻇﺎﻫـﺮة ﻣﺎ ﻋﻠﻴﻨﺎ ﺳـﻮى‬ ‫اﻻﻟﺘـﺰام ﺑﺤﺪود اﻟﻨﻘـﺪ اﻟﺒﻨﱠﺎء‪ ،‬وأﻻ‬ ‫ﻳﻜﻮن ﻻذﻋﺎً‪ ،‬وﻫﺬا ﻣﺎ ﻋﻤﻠﺘﻪ ﰲ ﻓﻴﻠﻢ‬ ‫»وﺟﺪة«‪ ،‬واﺑﺘﻌﺪت ﻋﻦ اﻷﺳـﺎﻟﻴﺐ‬ ‫اﻻﺳـﺘﻔﺰازﻳﺔ‪ ،‬وﻻ أﻫﺎﺟـﻢ ﰲ أي‬ ‫ﻗﻀﻴﺔ أﻧﺎﻗﺸـﻬﺎ«‪ .‬ﻛﻤﺎ أﺿﺎﻓﺖ ﱠ‬ ‫أن‬ ‫ﺣﻀﻮر اﻟﻔﻴﻠﻢ ﺣﺘـﻰ اﻵن ﻧﺨﺒﻮي‬ ‫وﻃﺒﻘﺔ ﻣﻌﻴﻨﺔ ﻣـﻦ اﻤﺜﻘﻔﻦ اﻟﺬﻳﻦ‬ ‫ﻳﺘﺎﺑﻌﻮن اﻤﻬﺮﺟﺎﻧﺎت«‪.‬‬ ‫ﻣـﻦ ﻧﺎﺣﻴـﺔ أﺧـﺮى‪ ،‬ﺗـ ﱠﻢ‬ ‫ﺗﺮﺷـﻴﺢ ﻫﻴﻔـﺎء اﻤﻨﺼـﻮر ﻟﺠﺎﺋﺰة‬ ‫ﺣﺮﻳـﺔ اﻟﺘﻌﺒـﺮ اﻟﺪوﻟﻴـﺔ ﺑﺠﺎﻧـﺐ‬ ‫رﺳـﺎم اﻟﻜﺎرﻳﻜﺎﺗﺮ اﻟﻬﻨﺪي أﺳـﻴﻢ‬ ‫ﺗﺮﻳﻔﻴﺪي‪.‬‬

‫)اﻟﴩق(‬

‫ﺑـﺪأت ﺑﻠﺪﻳﺔ ﺟﺪة اﻟﺘﺎرﻳﺨﻴـﺔ ﰲ ﺟﻤﻊ وﺗﻮﺛﻴﻖ‬ ‫اﻤﺨﻄﻄﺎت واﻤﻌﻠﻮﻣﺎت اﻟﺴﺎﺑﻘﺔ‪ ،‬ﺗﻤﻬﻴﺪا ً ﻹﻋﺎدة‬ ‫أرﺷﻔﺘﻬﺎ وﻋﺮﺿﻬﺎ‪.‬‬ ‫واﻃﻠﻌـﺖ اﻟﻠﺠﻨـﺔ ﺧـﻼل اﻻﺟﺘﻤـﺎع ﻋﲆ‬ ‫ﺗﻘﺮﻳـﺮ ﻋﻦ ﺳـﺮ اﻟﻌﻤﻞ ﰲ ﻣﺴـﺎرات ﻣﴩوع‬ ‫ﺗﻨﻤﻴﺔ وﺗﻄﻮﻳﺮ ﺟﺪة اﻟﺘﺎرﻳﺨﻴﺔ )ﺗﺴـﺠﻴﻞ ﺟﺪة‬ ‫اﻟﺘﺎرﻳﺨﻴـﺔ ﰲ ﻗﺎﺋﻤـﺔ اﻟـﱰاث اﻟﺜﻘـﺎﰲ اﻟﻌﺎﻤﻲ‬ ‫ﰲ ﻣﻨﻈﻤـﺔ »اﻟﻴﻮﻧﻴﺴـﻜﻮ«‪ ،‬اﻟﱰﻣﻴـﻢ واﻟﺒﻨﻴـﺔ‬ ‫اﻟﺘﺤﺘﻴﺔ‪ ،‬اﻻﺳـﺘﺜﻤﺎر‪ ،‬اﻷوﻗﺎف‪ ،‬وﻣﺴﺎر اﻤﻼك(‪،‬‬ ‫واﺳـﺘﻌﺮﺿﺖ ﺗﻘﺮﻳـﺮا ً ﺣـﻮل ﺗﻨﻔﻴﺬ ﻗـﺮارات‬ ‫وﺗﻮﺻﻴﺎت اﻻﺟﺘﻤﺎع اﻟﺮاﺑﻊ ﻟﻠﺠﻨﺔ‪ ،‬واﻤﴩوﻋﺎت‬ ‫اﻟﺘﻲ ﺗُﻨﻔﺬ ﻋﲆ أرض اﻟﻮاﻗﻊ‪.‬‬

‫ﻛﻴﻔﻴﺔ اﻟﺪﺧﻮل اﻟﺮﺳﻤﻲ ﻟﻠﻤﻜﺘﺒﺔ‬ ‫ﻣﻦ ﺧﻼل ﻣﻮاﻗـﻊ اﻟﺠﺎﻣﻌﺎت أو‬ ‫اﻟﺪﺧﻮل اﻟﻌﺎدي ﻏﺮ اﻟﺮﺳﻤﻲ‪.‬‬ ‫ﻛﻤﺎ ﻋـ ّﺮف اﻟﺠﻬﻨﻲ اﻤﻜﺘﺒﺔ‬ ‫اﻟﺮﻗﻤﻴـﺔ ﺑﺄﻧﻬـﺎ ﻣﺠﻤﻮﻋـﺔ ﻣـﻦ‬ ‫اﻤـﻮاد اﻹﻟﻜﱰوﻧﻴﺔ اﻟﺘـﻲ ﻳﻤﻜﻦ‬ ‫اﻟﻮﺻﻮل إﻟﻴﻬﺎ ﻣﻦ ﺧﻼل اﻟﺸﺒﻜﺔ‬

‫)اﻟﴩق(‬

‫اﻟﻌﻨﻜﺒﻮﺗﻴـﺔ‪ ،‬وﺗﺘﻤﻴـﺰ ﺑﺎﻟﴪﻋﺔ‬ ‫ﰲ اﻟﺤﺼـﻮل ﻋـﲆ اﻤﻌﻠﻮﻣـﺔ‬ ‫واﻟﺪﻗﺔ وﺗﻮﻓـﺮ اﻟﺠﻬﺪ واﻟﻮﻗﺖ‪،‬‬ ‫وإﻣﻜﺎﻧﻴـﺔ ﺗﺨﺰﻳـﻦ اﻤﻌﻠﻮﻣﺎت‪،‬‬ ‫إﺿﺎﻓﺔ إﱃ ﺗﺠـﺎوز ﺣﻴﺰ اﻟﺰﻣﺎن‬ ‫واﻤـﻜﺎن اﻟـﺬي ﺗﻨﺤـﴫ ﻓﻴـﻪ‬ ‫اﻤﻜﺘﺒﺎت اﻟﻮرﻗﻴﺔ‪.‬‬

‫ﻣﺸﻬﺪ ﻣﻦ ﻓﻴﻠﻢ »وﺟﺪة«‬

‫)اﻟﴩق(‬

‫ﻋﺸﺮة أﻓﻼم ﻓﻲ ﻣﺴﺎﺑﻘﺔ »وﺛﺎﺋﻘﻴﺔ« ﺿﻤﻦ ﻣﻠﺘﻘﻰ »ﺷﺒﺎب ﻣﻜﺔ«‬ ‫ﺟﺪة ‪ -‬اﻟﴩق‬ ‫ﻳﺘﻨﺎﻓـﺲ ﻃـﻼب وﻃﺎﻟﺒـﺎت‬ ‫ﺧﻤـﺲ ﺟﺎﻣﻌﺎت وﻣﺆﺳﺴـﺎت‬ ‫ﻋﺎل ﰲ ﻣﺴـﺎﺑﻘﺔ اﻷﻓﻼم‬ ‫ﺗﻌﻠﻴﻢ ٍ‬ ‫اﻟﻘﺼـﺮة اﻟﻮﺛﺎﺋﻘﻴـﺔ‪ ،‬اﻟﺘـﻲ‬ ‫ﺗﺄﺗﻲ ﺿﻤﻦ ﻣﻨﺎﻓﺴـﺎت ﻣﻠﺘﻘﻰ‬ ‫اﻟﺸـﺒﺎب ﰲ ﻣﻨﻄﻘـﺔ ﻣﻜـﺔ اﻤﻜﺮﻣـﺔ‪،‬‬ ‫ﻟﺠﺎﻣﻌﺎت وﻣﺆﺳﺴﺎت اﻟﺘﻌﻠﻴﻢ اﻟﻌﺎﱄ‬ ‫ﰲ اﻤﻨﻄﻘﺔ‪.‬‬

‫وﻳﺸـﺎرك ﰲ اﻤﻠﺘﻘـﻰ ﰲ ﻋﺎﻣـﻪ‬ ‫اﻟﺜﺎﻟـﺚ‪ ،‬أﻛﺜﺮ ﻣـﻦ ‪ 200‬أﻟﻒ ﻃﺎﻟﺐ‬ ‫وﻃﺎﻟﺒـﺔ ﻣـﻦ ﺧﻤـﺲ ﺟﺎﻣﻌـﺎت‪،‬‬ ‫ﻳﺒـﺪأون اﻟﺴـﺒﺖ اﻤﻘﺒـﻞ اﻟﺘﺼﻔﻴﺎت‬ ‫اﻟﻨﻬﺎﺋﻴـﺔ ﰲ ‪ 18‬ﻣﺴـﺎﺑﻘﺔ ﺛﻘﺎﻓﻴـﺔ‬ ‫وﻋﻠﻤﻴﺔ ورﻳﺎﺿﻴـﺔ وﻓﻨﻴﺔ‪ ،‬ﻓﻀﻼً ﻋﻦ‬ ‫ﻣﺸﺎرﻛﺘﻬﻢ ﰲ ﻓﻌﺎﻟﻴﺎت ﻣﺼﺎﺣﺒﺔ ﻣﻦ‬ ‫ﻧـﺪوات وورش ﻋﻤـﻞ وﻣﺤﺎﴐات‪،‬‬ ‫ﺗﺴـﺘﻀﻴﻔﻬﺎ ﺟﺎﻣﻌﺔ اﻤﻠﻚ ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ‬ ‫ﰲ ﺟﺪة ﺧـﻼل اﻟﻔﱰة ﻣﻦ ‪ 18‬إﱃ ‪21‬‬

‫ﺟﻤﺎدى اﻷوﱃ اﻟﺤﺎﱄ‪.‬‬ ‫وﺗﺮﻛﺰ ﻣﺴﺎﺑﻘﺔ اﻷﻓﻼم اﻟﻘﺼﺮة‬ ‫اﻟﻮﺛﺎﺋﻘﻴـﺔ ﻋـﲆ اﻟﻄـﺮح اﻤﻮﺿﻮﻋﻲ‬ ‫اﺟﺘﻤﺎﻋﻴـﺎ ً أو ﻓﻜﺮﻳﺎ ً ﰲ ﻗﺎﻟﺐ إﺑﺪاﻋﻲ‪،‬‬ ‫وﻳﺸﺎرك ﻓﻴﻬﺎ ﻋﻤﻼن ﻣﻦ ﻛﻞ ﺟﺎﻣﻌﺔ‬ ‫أو ﻣﺆﺳﺴـﺔ ﻣﻦ ﻣﺆﺳﺴـﺎت اﻟﺘﻌﻠﻴﻢ‬ ‫اﻟﻌﺎﻟـﻢ ﰲ اﻤﻨﻄﻘـﺔ وﻫـﻲ‪) :‬ﺟﺎﻣﻌﺔ‬ ‫أم اﻟﻘﺮى‪ ،‬ﺟﺎﻣﻌـﺔ اﻤﻠﻚ ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ‪،‬‬ ‫ﻛﻠﻴﺔ اﻟﺘﻘﻨﻴﺔ ﺑﺠﺪة‪ ،‬ﻛﻠﻴﺔ اﺑﻦ ﺳـﻴﻨﺎ‪،‬‬ ‫وﺟﺎﻣﻌﺔ اﻷﻋﻤﺎل واﻟﺘﻜﻨﻮﻟﻮﺟﻴﺎ(‪.‬‬


‫اﻟﺴﻌﻴﺪ‪ :‬اﻟﺘﻌﺮﻳﻒ‬ ‫ﺑﺎﻧﺘﺎج اﻟﺴﻌﻮدي‬ ‫ﻫﺪف ﻣﺸﺎرﻛﺘﻨﺎ ﻓﻲ‬ ‫»ﺑﺎرﻳﺲ ﻟﻠﻜﺘﺎب«‬ ‫ﺛﻘﺎﻓﺔ‬

‫ﺑﺎرﻳﺲ ‪ -‬اﻟﴩق‬

‫اﻟﺠﻨﺎح اﻟﺴﻌﻮدي ﰲ ﻣﻌﺮض ﺑﺎرﻳﺲ اﻟﺪوﱄ ﻟﻠﻜﺘﺎب‬

‫)اﻟﴩق(‬

‫ﻗﺎل اﻤﻠﺤﻖ اﻟﺜﻘﺎﰲ اﻟﺴـﻌﻮدي ﰲ ﺑﺎرﻳﺲ اﻟﺪﻛﺘﻮر إﺑﺮاﻫﻴﻢ‬ ‫اﻟﺒﻠﻮي‪ ،‬إن ﻣﺸﺎرﻛﺔ اﻤﻤﻠﻜﺔ اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ اﻟﺴﻌﻮدﻳﺔ ﰲ ﻣﻌﺮض‬ ‫ﺑﺎرﻳـﺲ اﻟﺪوﱄ ﻟﻠﻜﺘﺎب‪ ،‬ﻋﱪ ﺟﻨـﺎح وزارة اﻟﺘﻌﻠﻴﻢ اﻟﻌﺎﱄ‪،‬‬ ‫ﻛﺎﻧﺖ ﺑﻬﺪف ﻣﺪ ﺟﺴـﻮر اﻤﻌﺮﻓﺔ واﻟﺘﻮاﺻﻞ ﻣﻊ اﻟﺜﻘﺎﻓﺎت‬ ‫اﻷﺧﺮى‪ ،‬واﻟﺘﻌﺮﻳﻒ ﺑﺪور اﻤﻤﻠﻜﺔ اﻟﻔﺎﻋﻞ ﻣﻦ ﺧﻼل اﻹﻧﺘﺎج‬ ‫اﻟﺜﻘﺎﰲ واﻟﻌﻠﻤﻲ واﻷدﺑﻲ‪.‬‬ ‫وﻗـﺪم اﻟﺠﻨﺎح ﺧﻼل ﻣﺸـﺎرﻛﺘﻪ ﰲ اﻤﻌﺮض إﺻـﺪارات ﺑﺎﻟﻠﻐﺎت‬ ‫اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ واﻟﻔﺮﻧﺴﻴﺔ واﻹﻧﺠﻠﻴﺰﻳﺔ‪.‬‬

‫‪28‬‬

‫وأﺻﺪرت اﻤﻠﺤﻘﻴﺔ اﻟﺜﻘﺎﻓﻴﺔ ﰲ ﺳﻔﺎرة ﺧﺎدم اﻟﺤﺮﻣﻦ اﻟﴩﻳﻔﻦ‬ ‫ﰲ ﻓﺮﻧﺴـﺎ‪ ،‬ﺑﻬﺬه اﻤﻨﺎﺳـﺒﺔ‪ ،‬اﻟﻌـﺪد اﻟﺨﺎﻣﺲ ﻣﻦ ﻣﺠﻠـﺔ ﻣﻘﺎﻟﻴﺪ‬ ‫اﻟﻌﺮﺑﻴـﺔ‪ ،‬اﻟﺘﻲ ﺗﻨﺎوﻟﺖ ﰲ ﻣﻠﻒ ﺧﺎص وﺛﺮي واﻗﻊ اﻟﺘﻌﻠﻴﻢ اﻟﻌﺎﱄ‬ ‫وآﻓﺎﻗـﻪ‪ ،‬ﻛﻤﺎ أﺻـﺪرت اﻤﻠﺤﻘﻴﺔ ﻋـﺪدا ً ﺧﺎﺻﺎ ً ﻣـﻦ ﻣﺠﻠﺔ »‪Les‬‬ ‫‪ «Essentiels De Maqalid‬اﻟﺼﺎدرة ﺑﺎﻟﻠﻐﺔ اﻟﻔﺮﻧﺴﻴﺔ واﻟﺘﻲ‬ ‫ﺗﻨﺎوﻟﺖ أﻳﻀﺎ ً ﻣﻠﻔﺎ ً ﻣﻜﺮﺳﺎ ً ﻟﻮاﻗﻊ وآﻓﺎق اﻟﺘﻌﻠﻴﻢ اﻟﻌﺎﱄ‪.‬‬ ‫ﻳﺬﻛـﺮ أن ﻣﻌـﺮض ﺑﺎرﻳﺲ اﻟـﺪوﱄ ﻟﻠﻜﺘـﺎب ﰲ دورﺗـﻪ اﻟﺜﺎﻟﺜﺔ‬ ‫واﻟﺜﻼﺛـﻦ اﻟـﺬي اﻓﺘﺘﺤـﻪ اﻟﺮﺋﻴـﺲ اﻟﻔﺮﻧـﴘ ﻓﺮاﻧﺴـﻮا ﻫﻮﻻﻧﺪ‬ ‫اﻟﺨﻤﻴـﺲ اﻤـﺎﴈ واﺳـﺘﻤﺮ ﺣﺘﻰ ﻳﻮم أﻣـﺲ اﻷول وﻗـﺎل أﺛﻨﺎء‬ ‫اﻻﻓﺘﺘـﺎح إن اﻟﻜﺘﺎب ﻳﺸـﻜﻞ »أوﻟﻮﻳـﺔ ﺛﻘﺎﻓﻴﺔ ﻛﺒﺮة« ﺑﺎﻟﻨﺴـﺒﺔ‬

‫ﻟﻠﺤﻜﻮﻣﺔ اﻟﻔﺮﻧﺴـﻴﺔ‪ .‬وﺷـﺪّد ﻋـﲆ ﴐورة اﻟﻌﻤﻞ ﻋـﲆ ﺣﻤﺎﻳﺔ‬ ‫اﻤﻜﺘﺒﺎت ﰲ ﻓﺮﻧﺴـﺎ ﰲ ﻋﻬـﺪ »اﻟﺮﻗﻤﻨﺔ« اﻟﺘﻲ ﺗﻌـﺪ ﻣﻴﺰة وﺧﻄﺮا ً‬ ‫ﰲ ﻧﻔﺲ اﻟﻮﻗﺖ‪.‬‬ ‫وﺷـﺎرك ﰱ ﻣﻌﺮض ﻫﺬا اﻟﻌﺎم أﻟﻔﺎن ﻣـﻦ اﻟ ُﻜﺘﱠﺎب وﻧﺤﻮ ‪1500‬‬ ‫ﻣﻦ اﻟﻌﺎرﺿﻦ ﻣﻦ ‪ 45‬دوﻟﺔ‪.‬‬ ‫وﺻﺎﺣﺒـﻪ ﻣﻦ اﻟﺠﺎﻧﺐ اﻟﺴـﻌﻮدي ﻧـﺪوة ﺑﻌﻨﻮان »اﻤﻜﺘﺸـﻔﺎت‬ ‫اﻷﺛﺮﻳﺔ اﻟﺤﺪﻳﺜﺔ ﰲ اﻤﻤﻠﻜﺔ« ﻟﻠﺪﻛﺘﻮر ﺳﻌﻴﺪ ﺑﻦ ﻓﺎﻳﺰ اﻟﺴﻌﻴﺪ ﻋﻤﻴﺪ‬ ‫ﻛﻠﻴﺔ اﻵﺛﺎر واﻟﺴـﻴﺎﺣﺔ ﺑﺠﺎﻣﻌﺔ اﻤﻠﻚ ﺳﻌﻮد ﺑﺎﻟﺮﻳﺎض‪ .‬ﻳﺬﻛﺮ أن‬ ‫اﻟﺒﻠﻮي اﻓﺘﺘﺢ ﺟﻨﺎح وزارة اﻟﺘﻌﻠﻴﻢ اﻟﻌﺎﱄ ﰲ اﻤﻌﺮض‪ ،‬ﻣﻦ ﺧﻼل‬ ‫ﺗﻘﺪﻳﻢ إﺻﺪارات ﺑﺎﻟﻠﻐﺎت اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ واﻟﻔﺮﻧﺴﻴﺔ واﻹﻧﺠﻠﻴﺰﻳﺔ‪.‬‬

‫ا رﺑﻌﺎء ‪15‬ﺟﻤﺎدى ا وﻟﻰ ‪1434‬ﻫـ ‪ 27‬ﻣﺎرس ‪2013‬م اﻟﻌﺪد )‪ (479‬اﻟﺴﻨﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬

‫اﻟﺘﻮﻳﺠﺮي ﻟـ »|«‪ :‬اﻟﺮاﻓﻀﻮن ﻗﺎﻣﺔ »اﻟﺠﻨﺎدرﻳﺔ« ﻳُ ِﺸ ُﻴﻌﻮن ا“ﻛﺎذﻳﺐ ﻋﺒﺮ ُﺻ َﻮر »ﻣﺮ ﱠﻛﺒﺔ«‬ ‫اﻟﺮﻳﺎض ‪ -‬ﺧﺎﻟﺪ اﻟﺼﺎﻟﺢ‬ ‫ﻗـﺎل ﻧﺎﺋﺐ رﺋﻴﺲ اﻟﺤـﺮس اﻟﻮﻃﻨﻲ‬ ‫اﻤﺴـﺎﻋﺪ‪ ،‬ﻧﺎﺋـﺐ رﺋﻴـﺲ اﻟﻠﺠﻨـﺔ‬ ‫اﻟﻌﻠﻴـﺎ ﻟﻠﻤﻬﺮﺟـﺎن اﻟﻮﻃﻨـﻲ ﻟﻠﱰاث‬ ‫واﻟﺜﻘﺎﻓﺔ )اﻟﺠﻨﺎدرﻳﺔ(‪ ،‬ﻋﺒﺪاﻤﺤﺴـﻦ‬ ‫اﻟﺘﻮﻳﺠـﺮي‪ ،‬إ ﱠن ﻫﻨـﺎك أﺷـﺨﺎﺻﺎ ً‬ ‫ﻻ ﻳﺮﻏﺒـﻮن ﰲ إﻗﺎﻣـﺔ اﻤﻬﺮﺟـﺎن‪ ،‬وﻗﺎﻣـﻮا‬ ‫ﺑﺈﺷـﺎﻋﺔ اﻷﻛﺎذﻳـﺐ ﺑﱰﻛﻴـﺐ ﺻـﻮر ﻏﺮ‬ ‫ﺻﺤﻴﺤـﺔ‪ ،‬ﻣﻌﺮﺑـﺎ ً ﻋﻦ أﺳـﻔﻪ ﻣﻤﺎ ﻋُ ﺮض‬ ‫ﻣﻦ ﺻـﻮر ﻏﺮ ﺻﺤﻴﺤـﺔ )ﻣﺮ ﱠﻛﺒﺔ(‪ ،‬ﻟﻨﻘﻞ‬ ‫ﺻﻮرة ﺧﺎﻃﺌﺔ ﻋﻦ اﻤﻬﺮﺟﺎن‪.‬‬ ‫ﺟـﺎء ذﻟﻚ ﰲ رده ﻋﲆ ﺳـﺆال ﻟـ«اﻟﴩق«‪،‬‬ ‫ﻋﻦ إﺟـﺮاءات اﻟﺤﺮس اﻟﻮﻃﻨـﻲ ﻟﻠﺘﺼﺪي‬ ‫ﻷي ﻣﺤﺎوﻟـﺔ ﺗﺨﺮﻳﺐ ﻟﻠﻤﻬﺮﺟﺎن ﻹﺷـﺎﻋﺔ‬ ‫اﻟﻔـﻮﴇ‪ ،‬ﺧـﻼل ﻣﺆﺗﻤـﺮ ﺻﺤﻔـﻲ ﻋـﻦ‬ ‫اﻟـﺪورة اﻟـ ‪ 28‬ﻟﻠﻤﻬﺮﺟـﺎن‪ ،‬ﻋﻘﺪ أﻣﺲ ﰲ‬ ‫ﻣﻘﺮ رﺋﺎﺳـﺔ اﻟﺤﺮس اﻟﻮﻃﻨﻲ ﰲ اﻟﺮﻳﺎض‪،‬‬ ‫ﺷـﺎرك ﻓﻴﻪ ﺳـﻔﺮ اﻟﺼﻦ ﻟﺪى اﻤﻤﻠﻜﺔ ﱄ‬ ‫ﺗﺸﻨﻎ‪.‬‬ ‫وأﺿـﺎف اﻟﺘﻮﻳﺠـﺮي ﰲ رده‪ :‬ﻟﻴﺲ ﻫﻨﺎك‬ ‫ﻣﺨﺮﺑـﻮن ﻟﻠﻤﻬﺮﺟـﺎن ﺑﻘـﺪر ﻣـﺎ ﺗﻜـﻮن‬ ‫ﺣﺎﻻت ﻓﺮدﻳﺔ ﻣﻦ أﺷﺨﺎص ﻟﺪﻳﻬﻢ وﺟﻬﺎت‬ ‫ﻧﻈﺮ ﻟﺒﻌـﺾ اﻤﻼﺣﻈﺎت‪ ،‬ﻣﺒﻴﻨـﺎ ً أ ﱠن ﻛﺎﻓﺔ‬ ‫اﻟﻌﺎﻣﻠﻦ ﰲ اﻤﻬﺮﺟﺎن ﻳﺴﻌﻮن ﻟﻜﺴﺐ رﺿﺎ‬ ‫اﻟﺰوار ﻣﻬﻤﺎ ﻛﺎﻧﺖ ﻣﻼﺣﻈﺎﺗﻬﻢ‪ ،‬ﻣﺆﻛﺪا ً أ ﱠن‬ ‫رﺟـﺎل ﻫﻴﺌﺔ اﻷﻣﺮ ﺑﺎﻤﻌـﺮوف واﻟﻨﻬﻲ ﻋﻦ‬ ‫اﻤﻨﻜﺮ ﺣـﺎﴐون ﰲ اﻤﻬﺮﺟﺎن‪ ،‬وﻟﻦ ﻳﻘﺒﻞ‬ ‫أﺣـﺪ ﺑـﺄي ﺗﺠـﺎوزات‪ ،‬وﻟﻜﻦ ﻧﻘـﻮل ﻟﻜﻞ‬ ‫ﻛﺎذب وﻟﻜﻞ ﻣﻦ ﻳﺘﻘﻮﱠل ﻋﻠﻴﻨﺎ‪» :‬ﺣﺴﺒﻨﺎ اﻟﻠﻪ‬ ‫وﻧﻌﻢ اﻟﻮﻛﻴﻞ«‪.‬‬ ‫وﺷـﺪد اﻟﺘﻮﻳﺠﺮي ﰲ ذات اﻟﺴﻴﺎق‪ ،‬ﻋﲆ أنﱠ‬ ‫اﻹﺷـﺎﻋﺎت واﻷﻗﺎوﻳـﻞ ﻻ ﺗﻨﺘﻬﻲ ﻣﻦ ﺧﻼل‬

‫ﻟﻠﺪوﻟـﺔ ﺣﺴـﺐ أﻗﺪﻣﻴﺔ اﻟﻄﻠـﺐ‪ ،‬ﻧﺎﻓﻴﺎ ً أن‬ ‫ﺗﻜﻮن ﻫﻨﺎك دول ﻣﺤﺠﻮﺑﺔ ﻋﻦ اﻤﺸـﺎرﻛﺔ‬ ‫ﰲ »اﻟﺠﻨﺎدرﻳـﺔ«‪ ،‬وﻗـﺎل إ ﱠن اﻤﻤﻠﻜـﺔ‬ ‫ﺗﺮﺣﱢ ﺐ ﺑﺠﻤﻴﻊ دول اﻟﻌﺎﻟﻢ ﻟﻠﻤﺸـﺎرﻛﺔ ﰲ‬ ‫اﻤﻬﺮﺟﺎن‪.‬‬ ‫ﱠ‬ ‫وﺑـﻦ أ ﱠن اﻟﻠﺠـﺎن اﻟﻌﻠﻴـﺎ ﻟﻠﻤﻬﺮﺟـﺎن ﻟﻢ‬ ‫ﺗﺪ ُع ﻧﺠﻢ اﻟﺴـﻴﻨﻤﺎ اﻟﺼﻴﻨﻲ ﺟﺎﻛﻲ ﺷـﺎن‬ ‫ﻟﻠﻤﺸـﺎرﻛﺔ‪ ،‬ﻣﻮﺿﺤﺎ ً أﻧﻪ إذا ﻛﺎﻧﺖ اﻟﺼﻦ‬ ‫)ﺿﻴـﻒ ﴍف دورة ﻫـﺬا اﻟﻌـﺎم( ﻫـﻲ‬ ‫َﻣـﻦ دﻋﺘﻪ‪ ،‬ﻓﻬـﻮ ﺣﻖ ﻟﻬـﺎ‪ .‬وﻓﻴﻤﺎ ﻳﺨﺺ‬ ‫وﺟـﻮد أدب ﻻﻓـﺖ ﻟﻠﻨﻈـﺮ ﰲ اﻟﺼـﻦ‪،‬‬ ‫ﺷـﺪد اﻟﺘﻮﻳﺠـﺮي ﻋـﲆ ﴐورة اﺣـﱰام‬ ‫ﺟﻤﻴﻊ اﻷدﺑﺎء ﰲ اﻟﻌﺎﻟـﻢ‪ ،‬وأ ﱠن اﻷدب ﻟﻴﺲ‬ ‫ﻣﺤﺼـﻮرا ً ﰲ دوﻟـﺔ ﻣﻌﻴﻨـﺔ‪ ،‬ﻣﺆﻛـﺪا ً أ ﱠن‬ ‫وﺟﻬﺎت اﻟﻨﻈﺮ اﻟﺘـﻲ اﻋﱰﺿﺖ ﻋﲆ اﻷدب‬ ‫اﻟﺼﻴﻨﻲ ﻳﺠﺐ أن ﺗﺘﺤ ﱠﺮى اﻟﺪﻗﺔ ﰲ ﻧﻘﺪﻫﺎ‪،‬‬ ‫وأن ﺗﺘﻄﻠـﻊ أﻛﺜـ َﺮ ﻋـﲆ أدب وﺛﻘﺎﻓـﺎت‬ ‫اﻟﺸﻌﻮب اﻷﺧﺮى‪.‬‬

‫ﻟﻦ ﻳﻘﺒﻞ أﺣﺪ‬ ‫ﺑﺄي ﺗﺠﺎوزات‪..‬‬ ‫و»ﺣﺴﺒﻨﺎ اﷲ«‬ ‫ﺗﻘﻮل‬ ‫ﻋﻠﻰ َﻣﻦ ﱠ‬ ‫ﻋﻠﻴﻨﺎ‬ ‫اﻟﻤﻤﻠﻜﺔ ﻟﻢ‬ ‫ﺗﻄﻠﺐ اﺳﺘﻀﺎﻓﺔ‬ ‫أي دوﻟﺔ‪..‬‬ ‫وﻋﻤﻠﻴﺔ اﻻﺧﺘﻴﺎر‬ ‫ﺑﺄﻗﺪﻣﻴﺔ اﻟﻄﻠﺐ‬ ‫ا ُﻤﺮوﱢﺟـﻦ ﻷﻏـﺮاض ﺧﺎﺻـﺔ‪ ،‬ﺧﺼﻮﺻـﺎ ً‬ ‫ﻋﻤـﺎ ﻳﱰدد ﺑﺘﻜﻠﻔﺔ إﻗﺎﻣـﺔ اﻤﻬﺮﺟﺎن‪ ،‬اﻟﺘﻲ‬ ‫ﺧﺮﺟﺖ اﻟﻌﺎم اﻤﺎﴈ ﻣﻦ ﺷـﺨﺺ ﺟﺎﻫﻞ‪،‬‬ ‫ﻣﺸـﻴﻌﺎ ً أ ﱠن ﺗﻜﻠﻔﺔ اﻤﻬﺮﺟـﺎن ‪ 500‬ﻣﻠﻴﻮن‬ ‫رﻳـﺎل‪ ،‬ﻣﻮﺿﺤﺎ ً أن اﻤﻴﺰاﻧﻴﺔ ﰲ اﻟﺤﻘﻴﻘﺔ ﻟﻢ‬ ‫ﺗﺘﻌ ﱠﺪ ‪ 15‬ﻣﻠﻴﻮن رﻳﺎل ﻓﻘﻂ‪.‬‬

‫»ﻋﻘﺒﺔ ﺣﺠﺎﻟﺔ« ﻓﻲ ﺗﺒﻮك‪..‬‬ ‫ﻣﻮﻗﻊ ﺳﻴﺎﺣﻲ ﻏﻨﻲﱞ وﻣﻬﻤَ ﻞ‬ ‫ﺗﺒﻮك ‪ -‬ﻧﺎﻋﻢ اﻟﺸﻬﺮي‬ ‫ﻳﻌ ّﺪ ﻣﻮﻗﻊ إﻃﻼﻟﺔ »ﻋﻘﺒﺔ ﺣﺠﺎﻟﺔ« ﰲ ﻣﻨﻄﻘﺔ ﺗﺒﻮك أﺣﺪ اﻤﻮاﻗﻊ‬ ‫اﻟﺴـﻴﺎﺣﻴﺔ اﻤﻤﻴﺰة اﻟﺘـﻲ ﺗﻤﺘﻠﻚ ﻣﻘﻮﻣﺎت اﻟﺠﺬب اﻟﺴـﻴﺎﺣﻲ‪،‬‬ ‫ﻟﻜـﻦ ﺗﻠـﻚ اﻤﻘﻮﻣﺎت ﻏﺮ ﻣﺴـﺘﻐﻠﺔ ﰲ اﻤﻮﻗـﻊ اﻟﻘﺮﻳﺐ ﻣﻦ ﻛﻞ‬ ‫ﻣـﻦ ﻣﺮﻛﺰي اﻟﺪﻳﺴـﺔ واﻟﺒﺪﻳﻌﺔ ﻋﲆ ﺑُﻌﺪ ﻣﺎﺋـﺔ ﻛﻢ ﻣﻦ ﻣﺪﻳﻨﺔ‬ ‫ﺗﺒﻮك‪ .‬ﺑﻴﻨﺎﺑﻴﻌﻪ اﻟﻜﺜﺮة‪ :‬أﻣﻴﻐﺮ‪ ،‬واﻟﻘﻄﺎر‪ ،‬وﺳﻌﺎد‪ ،‬اﻟﺘﻲ ﺗﺰﻳﺪ‬ ‫ﻏﺰارﺗﻬﺎ وﺗﻨﻘﺺ ﺣﺴﺐ اﻷﻣﻄﺎر‪ ،‬ﺣﺘﻰ أن أﺣﺪ اﻤﻮاﻃﻨﻦ ﻗﺎم‬ ‫ﺑﺘﻘﺮﻳـﺐ اﻤﺎء إﱃ ﺟﺎﻧﺐ اﻟﻄﺮﻳـﻖ ﺧﺪﻣﺔ ﻟﻠﻌﺎﺑﺮﻳﻦ‪ ،‬وﻫـﻮ أﻣﺮ ﻳﺘﻴﺢ‬ ‫إﻗﺎﻣـﺔ ﻣﻘﻬﻰ ﰲ أﻋـﲆ اﻟﻌﻘﺒﺔ ﻳﻤ ّﻜﻦ ﻣﺮﺗﺎدﻳﻪ ﻣـﻦ رؤﻳﺔ اﻟﺘﻀﺎرﻳﺲ‬ ‫اﻟﻄﺒﻴﻌﻴﺔ اﻤﻤﻴﺰة ﻟﺠﺒﺎل اﻟﺘﻬﻢ اﻟﺼﻠﺪة اﻤﺘﻨﻮﻋﺔ اﻷﺷﻜﺎل ﴍق ﻣﺮﻛﺰ‬ ‫اﻟﺪﻳﺴـﺔ‪ ،‬اﻟﺘﻲ ﺗﺘﺨﻠﻠﻬﺎ أودﻳﺔ داﻣﺎ‪ ،‬واﻟﻌﻦ‪ ،‬وﻏﻤﺮة‪ ،‬وأﻧﻘﺪ‪ ،‬وﺗﺮﺑﺎن‪،‬‬ ‫وﻫـﺬه اﻷودﻳﺔ ﻣﺸـﻬﻮرة ﺑﺘﺪﻓﻖ ﻋﻴـﻮن اﻤﻴﺎه ﻃﻮال اﻟﻌـﺎم‪ ،‬وﻳﻮﺟﺪ‬ ‫ﺑﺎﻟﻘـﺮب ﻣﻦ »ﻋﻘﺒﺔ ﺣﺠﺎﻟﺔ« أﻋﲆ ﺑﺮج اﺗﺼﺎﻻت ﰲ ﻣﻨﻄﻘﺔ ﺗﺒﻮك ﻋﲆ‬ ‫ﻗﻤـﺔ ﺟﺒﻞ »ﻃﻮﻳﻞ ﻋﻴﺪة«‪ .‬وﻣﻦ ﺟﻬﺘﻪ‪ ،‬أﻋﺮب اﻤﺪﻳﺮ اﻟﺘﻨﻔﻴﺬي ﻟﻘﻄﺎع‬ ‫اﻟﺴـﻴﺎﺣﺔ ﰲ ﻣﻨﻄﻘﺔ ﺗﺒـﻮك ﻧﺎﴏ اﻟﺨﺮﻳﴢ‪ ،‬ﻋـﻦ أن اﻤﻨﻄﻘﺔ ﺗﻀﻢ‬ ‫إﺿﺎﻓﺔ إﱃ اﻟﻌﻴﻮن ﻣﻮاﻗﻊ أﺧﺮى ﻣﻤﻴﺰة ﺷ ّﻜﻠﺘﻬﺎ اﻟﻄﺒﻴﻌﺔ‪.‬‬

‫اﻟﺘﻮﻳﺠﺮي ﻣﺘﺤﺪﺛﺎ ً ﰲ اﻤﺆﺗﻤﺮ اﻟﺼﺤﻔﻲ وﺑﺠﺎﻧﺒﻪ ﺗﺸﻨﻎ‬ ‫اﺳﺘﻀﺎﻓﺔ اﻟﺪول‬ ‫وﰲ إﺟﺎﺑﺘﻪ ﻋﲆ ﺳـﺆال آﺧـﺮ ﻟـ»اﻟﴩق«‪،‬‬

‫ﻋﻦ اﺳـﺘﻀﺎﻓﺔ اﻟـﺪول ﰲ اﻤﻬﺮﺟـﺎن‪ ،‬أ ﱠﻛﺪ‬ ‫اﻟﺘﻮﻳﺠـﺮي أ ﱠن اﻤﻤﻠﻜﺔ ﻟـﻢ ﺗﻄﻠﺐ ﻣﻦ أي‬

‫)ﺗﺼﻮﻳﺮ‪ :‬ﺣﺴﻦ اﻤﺒﺎرﻛﻲ(‬

‫دوﻟـﺔ أن ﺗﻜـﻮن ﺿﻴﻔﺎ ً ﻋـﲆ اﻤﻬﺮﺟﺎن ﰲ‬ ‫ﺟﻤﻴـﻊ اﻟـﺪورات اﻤﺎﺿﻴﺔ‪ ،‬ﻣﺸـﺮا ً إﱃ أ ﱠن‬

‫اﻟﺪول ﻧﻔﺴـﻬﺎ ﻫـﻲ ﻣﻦ ﺗﻄﻠـﺐ أن ﺗﺤﻞ‬ ‫ﺿﻴﻔﺎً‪ ،‬وﺗﺘـ ﱡﻢ ﻋﻤﻠﻴﺔ اﻟﱰﺷـﻴﺢ واﻻﺧﺘﻴﺎر‬

‫ﺛﺮﻳﺎ ﻋﺒﻴﺪ ﻟـ |‪ :‬ﺗﻜﺮﻳﻤﻲ ﻓﻲ »اﻟﺠﻨﺎدرﻳﺔ«‬ ‫ﻳﻌﺰﱢ ز دور اﻟﻤﺮأة اﻟﺮﻳﺎدي ﻓﻲ اﻟﻤﻤﻠﻜﺔ‬ ‫اﻟﺮﻳﺎض ‪ -‬ﺣﺴﻦ اﻟﺤﺮﺑﻲ‬ ‫اﻋﺘـﱪت ﻋﻀـﻮ ﻣﺠﻠـﺲ اﻟﺸـﻮرى‪،‬‬ ‫اﻟﺪﻛﺘـﻮر ﺛﺮﻳـﺎ ﻋﺒﻴـﺪ‪ ،‬أن اﺧﺘﻴﺎرﻫـﺎ‬ ‫ﻟﻠﺘﻜﺮﻳـﻢ ﰲ اﻤﻬﺮﺟـﺎن اﻟﻮﻃﻨﻲ ﻟﻠﱰاث‬ ‫واﻟﺜﻘﺎﻓـﺔ )اﻟﺠﻨﺎدرﻳـﺔ ‪ ،(28‬ﻳﻌـﺰز‬ ‫دور اﻤﺮأة اﻟﺮﻳـﺎدي ﰲ اﻤﻤﻠﻜﺔ اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ‬ ‫اﻟﺴﻌﻮﻳﺔ‪.‬‬ ‫وﻗﺎﻟﺖ ﻋﺒﻴـﺪ‪ ،‬اﻟﺘﻲ أﺻﺒﺤـﺖ أول اﻣﺮأة ﻳﺘﻢ‬ ‫اﺧﺘﻴﺎرﻫﺎ »اﻟﺸﺨﺼﻴﺔ اﻤﻜﺮﻣﺔ« ﰲ اﻤﻬﺮﺟﺎن‪،‬‬ ‫ﰲ ﺗﴫﻳـﺢ ﻟـ»اﻟـﴩق«‪ :‬رﺑﻤـﺎ ﺗﺨﺬﻟﻨـﻲ‬ ‫اﻟﻌﺒﺎرات واﻟﻜﻠﻤﺎت ﻷﻧﻪ ﻳﻮم ﻋﻈﻴﻢ وﺗﺎرﻳﺨﻲ‬ ‫ﰲ ﺣﻴﺎﺗﻲ‪ ،‬وﻟﻠﻤﺮأة اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ‪ ،‬أن أﻛﻮن أول‬ ‫اﻣﺮأة ﺳـﻌﻮدﻳﺔ ﺗُﻜ ﱠﺮم ﰲ ﻣﻬﺮﺟﺎن اﻟﺠﻨﺎدرﻳﺔ‬ ‫ﻣﻨﺬ اﻧﻄﻼﻗـﻪ‪ ،‬ﻣﻮﺿﺤﺔ ﻫﺬا اﻟﺘﻜﺮﻳﻢ ﻫﻮ أﻫﻢ‬ ‫ﺗﻜﺮﻳﻢ ﰲ ﺣﻴﺎﺗﻬﺎ‪ ،‬وأﻧﻬﺎ ﺳﺘﻀﻌﻪ وﺳﺎﻣﺎ ً ﻋﲆ‬ ‫ﺻﺪرﻫـﺎ‪ .‬وﻟـﺪت اﻟﺪﻛﺘﻮرة ﺛﺮﻳـﺎ ﺑﻨﺖ أﺣﻤﺪ‬ ‫ﺑـﻦ ﻋﺒﻴـﺪ ﰲ ﺑﻐﺪاد‪ ،‬ﻣـﻦ أﺑﻮﻳﻦ ﺳـﻌﻮدﻳﻦ‬ ‫)ﻣﻦ اﻤﺪﻳﻨـﺔ اﻤﻨﻮرة(‪ ،‬وواﻟﺪﻫـﺎ أﺣﻤﺪ ﻋﺒﻴﺪ‪،‬‬ ‫اﻟـﺬي ﻳﻌﺪ واﺣـﺪا ً ﻣﻦ أﺷـﻬﺮ اﻟﺼﺤﻔﻴﻦ ﰲ‬

‫ﺛﺮﻳﺎ ﻋﺒﻴﺪ‬ ‫اﻟﺤﺠﺎز‪ .‬ﻧﺸـﺄت ﰲ ﻣـﴫ‪ ،‬وﻗﻠﺒﻬﺎ ﰲ وﻃﻨﻬﺎ‬ ‫ﺗﺤﻤﻠﻪ ﻣﻌﻬﺎ أﻳﻨﻤﺎ ارﺗﺤﻠﺖ‪ .‬ﺗﺤﺪت اﻤﻌﻮﻗﺎت‪،‬‬ ‫أن ﻟﺪﻳﻬﺎ »أﺑﺎ ً ﻳﺤﻠﻢ‪ ،‬وﻣﻠﻜﺎ ً‬ ‫وﻛﺎﻧﺖ ﺗﺮدد داﺋﻤﺎ ً ﱠ‬ ‫ﻳﺤﻘﻖ«‪ .‬ﺧﻠﺪ اﺳﻤﻬﺎ رﺳﻤﻴﺎً‪ ،‬ودﺧﻠﺖ اﻟﺘﺎرﻳﺦ‬ ‫ﻣﻦ أوﺳـﻊ أﺑﻮاﺑﻪ ﻛﺄول اﻣﺮأة ﺳﻌﻮدﻳﺔ ﺗُﻜ ﱠﺮم‬

‫ﰲ ﻣﻬﺮﺟـﺎن اﻟﺠﻨﺎدرﻳـﺔ ﻟﻠـﱰاث واﻟﺜﻘـﺎﰲ‪،‬‬ ‫وﻛـﴪت اﻻﺣﺘـﻜﺎر اﻟﺬﻛـﻮري ﰲ اﻷﻋـﻮام‬ ‫اﻟﺴـﺎﺑﻘﺔ‪ ،‬ﻋﱪ اﺧﺘﻴﺎرﻫﺎ اﻟﺸـﺨﺼﻴﺔ اﻤﻜﺮﻣﺔ‬ ‫ﰲ دورة اﻤﻬﺮﺟـﺎن اﻟــ ‪ ،28‬ﰲ ﻋـﺎم ﻳﻌﺘـﱪ‬ ‫ﻋﺎم اﻤﺮأة اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ ﺑﺎﻣﺘﻴـﺎز ﺑﻌﺪﻣﺎ ﻣ ﱠﻜﻨَﻬﺎ‬ ‫ﺧـﺎدم اﻟﺤﺮﻣﻦ اﻟﴩﻳﻔﻦ اﻤﻠـﻚ ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ ﺑﻦ‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳـﺰ ﻣـﻦ دﺧـﻮل ﻣﺠﻠﺲ اﻟﺸـﻮرى‪،‬‬ ‫واﻤﺸـﺎرﻛﺔ ﰲ ﺻﻨﺎﻋـﺔ اﻟﻘﺮار داﺧـﻞ أروﻗﺔ‬ ‫ﻣﺠﻠﺲ اﻟﺸﻮرى‪.‬‬ ‫وﺗﻌـﺪ ﻋﺒﻴـﺪ ﺻﺎﺣﺒـﺔ أوﻟﻮﻳـﺎت ﰲ اﻤﻤﻠﻜﺔ‪،‬‬ ‫ﻓﻬﻲ أول ﻓﺘﺎة ﺳـﻌﻮدﻳﺔ ﺗﺤﺼـﻞ ﻋﲆ ﻣﻨﺤﺔ‬ ‫ﺧﺎرﺟﻴـﺔ ﻤﻮاﺻﻠـﺔ دراﺳـﺘﻬﺎ ﰲ اﻟﺨـﺎرج‪،‬‬ ‫وﻣﻨﺤﺖ ﺑﻀـﻮء أﺧﴬ ﻣﻦ اﻤﻠـﻚ ﻓﻴﺼﻞ ﺑﻦ‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳـﺰ ﻋﺎم ‪1965‬م‪ ،‬اﻟـﺬي ﻛﺎن اﻟﺪاﻋﻢ‬ ‫اﻷول ﻟﺘﻌﻠﻴﻢ اﻟﻔﺘﺎة اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ‪ .‬وﺗﺪرﺟﺖ ﰲ‬ ‫ﻣﻨﺎﺻﺐ ﰲ اﻷﻣﻢ اﻤﺘﺤـﺪة ﻣﻨﺬ ﻋﺎم ‪1974‬م‪،‬‬ ‫ﺣﺘﻰ أﺻﺒﺤﺖ أول ﺳـﻌﻮدﻳﺔ ﺗﺘـﻮﱃ ﻣﻨﺼﺒﺎ ً‬ ‫ﻗﻴﺎدﻳـﺎ ً ﰲ اﻤﻨﻈﻤـﺔ‪ ،‬ﺑﺘﻮﻟﻴﻬﺎ ﻣﻨﺼـﺐ اﻤﺪﻳﺮ‬ ‫اﻟﺘﻨﻔﻴـﺬي ﻟﺼﻨـﺪوق اﻷﻣﻢ اﻤﺘﺤﺪة ﻟﻠﺴـﻜﺎن‬ ‫ﻋﺎم ‪2001‬م ﺣﺘﻰ ﻋﺎم ‪2010‬م‪.‬‬

‫ﻣﻌﺎﻧﺎة اﻟﺰوار‬ ‫وﻋﻦ ﻣﻌﺎﻧﺎة اﻟﺰوار ﰲ ﻣﻘﺮ اﻤﻬﺮﺟﺎن‪،‬‬ ‫ﺧﺼﻮﺻﺎ ً ذوي اﻻﺣﺘﻴﺎﺟﺎت اﻟﺨﺎﺻﺔ‪،‬‬ ‫وﻋﺪم ﺗﻮﻓﺮ ﺧﺪﻣﺎت ﺗﺴﺎﻋﺪﻫﻢ ﻋﲆ‬ ‫اﻟﺘﻨﻘﻞ داﺧﻞ ﺳﺎﺣﺔ اﻤﻬﺮﺟﺎن‪ ،‬أﺷﺎر‬ ‫اﻟﺘﻮﻳﺠﺮي إﱃ أﻧﱠﻪ ﺳﻴﺘﻢ ﺗﻮﻓﺮ ﻋﺮﺑﺎت‬ ‫ﻣﺘﻨﻘﻠﺔ ﻟﻬﻢ‪ ،‬ﻣﻊ ﺗﺨﺼﻴﺺ ﻣﺪاﺧﻞ‬ ‫وﻣﺮاﻓﻖ ﺧﺎﺻﺔ ﻟﻬﻢ‪ .‬أﻣﺎ ﺣﻮل ﺑﻂء ﻋﻤﻞ‬ ‫اﻟﻠﺠﺎن اﻟﺘﺤﻀﺮﻳﺔ‪ ،‬ﻓﻘﺎل إن اﻟﻠﺠﺎن‬ ‫ﺗﺠﺘﻤﻊ ﻓﻮر ﻧﻬﺎﻳﺔ ﻛﻞ دورة ﻣﻬﺮﺟﺎن‬ ‫ﻟﻠﺘﺤﻀﺮ ﻟﻠﺪورة اﻤﻘﺒﻠﺔ ﻃﻮال اﻟﻌﺎم‪،‬‬ ‫وﺗﺠﺘﻤﻊ وﺗﺮﻓﻊ اﻵراء واﻤﻨﺎﻗﺸﺎت ﻟﺮﺋﻴﺲ‬ ‫اﻟﻠﺠﻨﺔ اﻟﻌﻠﻴﺎ‪ ،‬ﻣﻀﻴﻔﺎً‪ :‬ﺗﻈﻠﻤﻮﻧﻨﺎ ﻋﻨﺪﻣﺎ‬ ‫ﺗﻘﻮﻟﻮن إﻧﻨﺎ ﻧﻌﻤﻞ ﰲ وﻗﺖ ﻣﺘﺄﺧﺮ‪.‬‬

‫»اﻟﺠﻨﺎدرﻳﺔ ‪«28‬‬ ‫• اﻟﺸـﺨﺼﻴﺔ اﻤﻜﺮﻣـﺔ‪ :‬اﻟﺪﻛﺘـﻮرة ﺛﺮﻳـﺎ ﻋﺒﻴﺪ ﻣـﻊ ﻣﻨﺤﻬﺎ وﺳـﺎم اﻤﻠﻚ‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ ﻣﻦ اﻟﺪرﺟﺔ اﻷوﱃ‪.‬‬ ‫• ﺿﻴﻒ اﻟﴩف‪ :‬ﺟﻤﻬﻮرﻳﺔ اﻟﺼﻦ اﻟﺸﻌﺒﻴﺔ‪.‬‬ ‫• ﻣﺸﺎرﻛﺔ أﻛﺜﺮ ﻣﻦ ‪ 300‬ﻣﻔﻜﺮ وأدﻳﺐ ﻣﻦ ﻣﺨﺘﻠﻒ دول اﻟﻌﺎﻟﻢ‪.‬‬ ‫• أوﺑﺮﻳﺖ »ﻗﺒﻠﺔ اﻟﻨﻮر«‪ ،‬ﻣﻦ ﻛﻠﻤﺎت اﻟﺸـﺎﻋﺮة اﻟﺮاﺣﻠﺔ ﻣﺴﺘﻮرة اﻷﺣﻤﺪي‪،‬‬ ‫واﻟﺸـﺎﻋﺮة ﻧﺠﻼء ﺟﻤﺎل‪ ،‬وأداء اﻟﻔﻨﺎﻧﻦ‪ :‬ﻣﺤﻤﺪ ﻋﺒﺪه‪ ،‬راﺷﺪ اﻤﺎﺟﺪ‪ ،‬ﻣﺎﺟﺪ‬ ‫اﻤﻬﻨﺪس‪ ،‬وﺧﺎﻟﺪ ﻋﺒﺪاﻟﺮﺣﻤﻦ‪.‬‬ ‫• أﻛﺜـﺮ ﻣﻦ ‪ 1200‬ﻣﺸـﺎرك ﰲ أﺷـﻮاط اﻟﺴـﺎﺑﻖ اﻟﺴـﺘﺔ ﻟﻠﻬﺠـﻦ )ﻗﻴﻤﺔ‬ ‫ﺟﻮاﺋﺰﻫﺎ اﻟﻨﻘﺪﻳﺔ ﻧﺤﻮ ﻣﻠﻴﻮن و‪ 500‬أﻟﻒ رﻳﺎل(‪.‬‬ ‫• ﻣﻌﺮض ﻟﻠﻔﻨﻮن اﻟﺘﺸﻜﻴﻠﻴﺔ‪.‬‬

‫ﻣﺤﺎور اﻟﻨﺸﺎط اﻟﺜﻘﺎﻓﻲ‬ ‫ اﻟﺴﻌﻮدﻳﺔ واﻟﺘﻮازن اﻟﺪوﱄ )اﻹﺳﻼم‪ ..‬اﻟﻄﺎﻗﺔ‪ ..‬اﻟﺴﻼم(‪.‬‬‫ اﻟﻘﻀﺎﻳﺎ اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ﰲ اﻟﱪاﻣﺞ اﻟﺤﻮارﻳﺔ اﻟﺴﻴﺎﺳﻴﺔ اﻤﻮﺿﻮﻋﻴﺔ‪.‬‬‫ ﺣﺮﻛﺎت اﻹﺳﻼم اﻟﺴﻴﺎﳼ‪ :‬اﻟﺜﺎﺑﺖ واﻤﺘﺤﻮل ﰲ اﻟﺮؤﻳﺔ واﻟﺨﻄﺎب‪.‬‬‫ ﺣﺮﻛﺔ اﻟﺘﻨﻮﻳﺮ ﰲ اﻟﻮﻃﻦ اﻟﻌﺮﺑﻲ وإﺧﻔﺎق اﻟﻨﻬﻀﺔ‪.‬‬‫ رأس اﻤﺎل اﻟﻮﻃﻨﻲ واﻹدﺧﺎر واﻟﺘﻨﻤﻴﺔ اﻤﺴﺘﺪاﻣﺔ‪.‬‬‫ اﻟﻔﺴﺎد اﻤﺎﱄ واﻹداري واﻟﺘﻨﻤﻴﺔ اﻤﺴﺘﺪاﻣﺔ ﰲ اﻟﻮﻃﻦ اﻟﻌﺮﺑﻲ‪.‬‬‫ اﻟﺼﻦ‪ ..‬وآﻓﺎق اﻟﻌﻼﻗﺔ ﻣﻊ اﻟﻌﺎﻟﻢ اﻟﻌﺮﺑﻲ‪.‬‬‫‪ -‬اﻟﻠﻐﺔ اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ وﺗﺤﺪﻳﺎت اﻟﻬﻮﻳﺔ‪.‬‬

‫أﺑﺎ اﻟﺠﻴﺶ‪» :‬اﻟﺠﻨﺎدرﻳﺔ« ﻧﺨﺒﻮﻳﺔ وﻻ ﺑﺪ ﻣﻦ ﺗﺪﺧﻞ وزﻳﺮ اﻟﺜﻘﺎﻓﺔ ﻧﻘﺎذ اﻟﺸﻌﺮ اﻟﺸﻌﺒﻲ‬ ‫اﻟﺮﻳﺎض ‪ -‬ﻳﻮﺳﻒ اﻟﻜﻬﻔﻲ‬

‫إﻃﻼﻟﺔ ﻣﻦ »ﻋﻘﺒﺔ ﺣﺠﺎﻟﺔ«‬

‫)اﻟﴩق(‬

‫ﻧﺎﺷـﺪ اﻟﺸـﺎﻋﺮ اﻟﺴـﻌﻮدي‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﺮﺣﻤﻦ أﺑﺎ اﻟﺠﻴﺶ وزﻳﺮ‬ ‫اﻟﺜﻘﺎﻓـﺔ واﻹﻋـﻼم اﻟﺪﻛﺘـﻮر‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ ﺑـﻦ ﻣﺤﻴﻲ اﻟﺪﻳﻦ‬ ‫ﺧﻮﺟـﺔ‪ ،‬ﺑﺈﻧﻘـﺎذ اﻟﺸـﻌﺮ‬ ‫اﻟﺸﻌﺒﻲ‪ ،‬واﻧﺘﺸﺎﻟﻪ ﻣﻦ ﺣﺎﻟﺔ اﻟﺮﻛﻮد‬ ‫اﻟﺘﻲ ﻳﻤﺮ ﺑﻬﺎ ﰲ اﻟﻮﻗﺖ اﻟﺤﺎﱄ‪.‬‬ ‫وﻗـﺎل ﻟـ»اﻟـﴩق«‪» :‬اﻟﺸـﻌﺮ‬ ‫اﻟﺸـﻌﺒﻲ ﻳﻤﺮ ﺑﺄﺳﻮأ ﻣﺮاﺣﻠﻪ ﻧﺘﻴﺠﺔ‬ ‫ﻣﺎ ﺗﻌﺮض ﻟﻪ ﻣﻦ إﺳـﻔﺎف واﻣﺘﻬﺎن‬ ‫ﻣـﻦ ﻟـﺪن أﺷـﺨﺎص ﻻ ﻳﻌﺮﻓـﻮن‬ ‫ﻗﻴﻤـﺔ اﻟﺸـﻌﺮ اﻟﺸـﻌﺒﻲ‪ ،‬ﺧﺎﺻـﺔ‬ ‫ﻣﻦ ﺑﻌـﺾ اﻟﻘﺎﺋﻤﻦ ﻋـﲆ اﻟﻘﻨﻮات‬ ‫اﻟﻔﻀﺎﺋﻴـﺔ اﻟﺘﻲ ﺗﺪّﻋـﻲ أﻧﻬﺎ ﻣﻬﺘﻤﺔ‬ ‫ﺑﺎﻟﺸـﻌﺮ اﻟﺸـﻌﺒﻲ واﻟـﱰاث‪ ،‬اﻟﺘﻲ‬ ‫ﺟﻠﺒﺖ أﻧﺎﺳـﺎ ً ﻏـﺮ ﻣﺆﻫﻠﻦ ﻻﺧﺘﻴﺎر‬ ‫اﻟﻨﺼﻮص اﻟﺘـﻲ ﺗﻌﺮض ﻣﻦ ﺧﻼل‬ ‫ﺷﺎﺷـﺎﺗﻬﺎ«‪ .‬وأﺿـﺎف أﺑـﺎ اﻟﺠﻴﺶ‬ ‫»إن اﻟﻘﻨـﺎة اﻟﺜﻘﺎﻓﻴـﺔ اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ‬ ‫ﺗﻌﺎﻧﻲ ﻣﻦ ﻗﻠـﺔ اﻤﺘﺎﺑﻌـﺔ واﻟﱪاﻣﺞ‬

‫ﻋﺒﺪاﻟﺮﺣﻤﻦ أﺑﺎ اﻟﺠﻴﺶ‬

‫اﻟﺘـﻲ ﺗﺠﺬب اﻤﺸـﺎﻫﺪ اﻟﺴـﻌﻮدي‬ ‫ﻗﺒـﻞ اﻟﻌﺮﺑﻲ‪ ،‬وﺗﺤﺘـﺎج إﱃ ﺑﺮﻧﺎﻣﺞ‬ ‫ﻣﺴـﺎﺑﻘﺎت ﻳﺘﻨﺎﻓـﺲ ﻣـﻦ ﺧﻼﻟـﻪ‬ ‫اﻟﺸـﻌﺮاء اﻟﺴـﻌﻮدﻳﻮن وﻳﺸـﺎﻫﺪه‬ ‫وﻳﺘﺎﺑﻌـﻪ أﺑﻨـﺎء اﻟﻮﻃـﻦ اﻟﻌﺮﺑـﻲ‪،‬‬ ‫ﻛﻤﺎ ﻓﻌﻠـﺖ ﻫﻴﺌﺔ أﺑﻮﻇﺒـﻲ ﻟﻠﺜﻘﺎﻓﺔ‬ ‫واﻟـﱰاث ﻣﻦ ﺧﻼل ﺑﺮﻧﺎﻣﺞ ﺷـﺎﻋﺮ‬ ‫اﻤﻠﻴـﻮن«‪ ،‬ﻣﻀﻴﻔـﺎ ً أن »اﻤﻤﻠﻜـﺔ‬

‫ﺧﻴﻤﺔ ﱢ‬ ‫اﻟﺸﻌﺮ اﻟﺸﻌﺒﻲ ﰲ اﻟﺠﻨﺎدرﻳﺔ‬

‫)اﻟﴩق(‬

‫اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ ﺗﻤﺘﻠـﻚ أدوات‬ ‫اﻟﻨﺠـﺎح وﻋﻨﺎﴏه‪ ،‬ﻓﻬـﻲ ﻣﻘﺘﺪرة‬ ‫ﻣﺎدﻳﺎ ً وﻟﺪﻳﻬﺎ ﺷـﻌﺮاء ﻛﺒﺎر وﻧﺠﻮم‬ ‫ﻣﻤﻴﺰون«‪.‬‬ ‫وأﻛﺪ أﺑﺎ اﻟﺠﻴﺶ أن اﻤﺴﺎﺑﻘﺎت‬ ‫اﻟﺸـﻌﺮﻳﺔ اﻟﺘـﻲ أﻗﻴﻤـﺖ ﰲ دول‬ ‫اﻟﺠـﻮار ﻟـﻢ ﻳﺤﺎﻟﻔﻬﺎ اﻟﻨﺠـﺎح ﻟﻮﻻ‬ ‫اﻋﺘﻤﺎدﻫﺎ ﻋﲆ اﻟﺸـﺎﻋﺮ اﻟﺴـﻌﻮدي‬

‫اﻟـﺬي ﻳﺘﻤﻴﺰ دون ﺳـﻮاه ﻣﻦ ﺣﻴﺚ‬ ‫اﻹﺑﺪاع واﻟﺤﻀﻮر واﻟﺠﻤﺎﻫﺮﻳﺔ‪.‬‬ ‫وأوﺿـﺢ ﻗﺎﺋـﻼً‪» :‬اﻟﺸـﺎﻋﺮ‬ ‫اﻟﺴـﻌﻮدي ﺣﻴﻨﻤـﺎ ﻳﺸـﺎرك ﰲ ﺗﻠﻚ‬ ‫اﻤﺴـﺎﺑﻘﺎت أو اﻟﱪاﻣﺞ اﻟﺘﻲ ﺗﻨﻔﺬﻫﺎ‬ ‫اﻟـﺪول اﻤﺠـﺎورة ﻓﻬـﻮ ﻳﺒﺤﺚ ﻋﻦ‬ ‫اﻟﺘﻘﺪﻳﺮ أوﻻً‪ ،‬وﻣﻦ ﺛﻢ اﻤﺎل واﻟﺠﻮاﺋﺰ‬ ‫اﻤﻐﺮﻳﺔ‪ ،‬ﺑـﻞ إن اﻟﻐﺎﻟﺒﻴﺔ ﻳﺒﺤﺚ ﻋﻦ‬

‫ﺗﻘﺪﻳـﺮه ﻛﺸـﺎﻋﺮ‪ ،‬وﻫـﻢ ﻳﺤﻘﻘﻮن‬ ‫ﻟﻪ ﺗﻠـﻚ اﻟﺮﻏﺒﺔ ﻣﻦ ﺣﻴـﺚ اﻟﺤﻔﺎوة‬ ‫واﻻﻫﺘﻤﺎم وإﻇﻬﺎره ﺑﺎﻟﺸﻜﻞ اﻟﻼﺋﻖ‪،‬‬ ‫ﺑﻴﻨﻤﺎ ﰲ وﻃﻨﻪ ﻳﺠﺪ اﻟﺘﻬﻤﻴﺶ وﻛﺄن‬ ‫ﻫﻨﺎك ﻣَـ ْﻦ ﻳﻤﻦ ﻋﻠﻴـﻪ ﺑﺤﻀﻮره ﰲ‬ ‫أﻣﺴـﻴﺔ أو ﻣﻠﺘﻘﻰ ﺛﻘﺎﰲ«‪ ،‬وﻗﺎل »إن‬ ‫ﻣﻌﻈﻢ اﻤﻠﺘﻘﻴﺎت اﻟﺜﻘﺎﻓﻴﺔ ﻻ ﺗﻌﱰف‬ ‫ﺑﺎﻟﺸﻌﺮ اﻟﺸـﻌﺒﻲ‪ ،‬وﺗﺪّﻋﻲ ﺑﺄﻧﻬﺎ ﻻ‬ ‫ﺗﺨﺼﻪ«‪.‬‬ ‫وﺣـﻮل ﺗﻘﻠﻴـﺺ ﺣﻀـﻮر‬ ‫اﻟﺸـﻌﺮ اﻟﺸـﻌﺒﻲ وإﻗﺎﻣﺔ أﻣﺴﻴﺎﺗﻪ‬

‫ﰲ اﻤﻬﺮﺟـﺎن اﻟﻮﻃﻨـﻲ ﻟﻠﺜﻘﺎﻓـﺔ‬ ‫واﻟـﱰاث »اﻟﺠﻨﺎدرﻳـﺔ »‪ ،‬ﻗـﺎل أﺑـﺎ‬ ‫اﻟﺠﻴـﺶ‪» :‬ﻫﻨـﺎك وﺟﻬـﺔ ﻧﻈـﺮ‬ ‫ﻟﺒﻌﺾ اﻟﻘﺎﺋﻤﻦ ﻋﲆ ﻟﺠﺎن اﻟﺸـﻌﺮ‬ ‫اﻟﺸـﻌﺒﻲ ﰲ اﻟﺠﻨﺎدرﻳـﺔ‪ ،‬اﻟﺬﻳـﻦ‬ ‫ﻳـﺮون أن ﺣﻀـﻮر اﻤﺜﻘـﻒ ﻣـﻦ‬ ‫اﻟﺨﺎرج ﻳﻔﻴـﺪ اﻟﺠﻨﺎدرﻳﺔ‪ ،‬واﻟﻌﻜﺲ‬ ‫ﺻﺤﻴﺢ ﻓﺎﻤﺜﻘـﻒ اﻤﻮاﻃﻦ ﻫﻮ دون‬ ‫ﺷـﻚ أﻗـﺮب إﱃ ﻫﻤـﻮم وﺗﻄﻠﻌـﺎت‬ ‫ﻣﺠﺘﻤﻌـﻪ«‪ ،‬ﻗﺎﺋﻼً إن »اﻟﺠﻨﺎدرﻳﺔ ﰲ‬ ‫اﻟﺴﺎﺑﻖ ﻛﺎﻧﺖ ﻋﺮﺳﺎ ً ﺛﻘﺎﻓﻴﺎ ً ﻳﺸﺎرك‬ ‫ﻣﻦ ﺧﻼﻟـﻪ ﺟﻤﻴﻊ أﺑﻨﺎء اﻟﻮﻃﻦ ﺑﻜﻞ‬ ‫أﻃﻴﺎﻓـﻪ‪ ،‬ﻟﻜﻨﻪ ﰲ اﻟﺴـﻨﻮات اﻷﺧﺮة‬ ‫ﻟﻮﺣﻆ أن اﻻﺗﺠﺎه أﺻﺒـﺢ ﻧﺨﺒﻮﻳﺎً‪،‬‬ ‫ﻣﻤﺎ أﻓﻘﺪﻫﺎ ﺷﻴﺌﺎ ً ﻣﻦ ﺑﺮﻳﻘﻬﺎ«‪.‬‬ ‫وﺗﻤﻨـﻰ ﰲ ﺧﺘـﺎم ﺣﺪﻳﺜﻪ »أن‬ ‫ﺗﻌﻮد اﻟﺠﻨﺎدرﻳﺔ إﱃ ﺣﺮاﻛﻬﺎ اﻟﺴﺎﺑﻖ‬ ‫ﻣـﻦ ﺣﻴـﺚ أﻣﺴـﻴﺎﺗﻬﺎ اﻟﺸـﻌﺮﻳﺔ‬ ‫واﻟﺨﻴﻤﺔ اﻟﺜﻘﺎﻓﻴﺔ اﻟﺘﻲ ﻛﺎﻧﺖ ﺗﺠﻤﻊ‬ ‫اﻟﺰاﺋـﺮ واﻤﺸـﺎرك وﺗـﺪار ﺑﻴﻨﻬﻤـﺎ‬ ‫ﺣﻮارات‪ ،‬وﺗﺒﺎدل ﰲ اﻟﺮؤى واﻷﻓﻜﺎر‬ ‫واﻟﻘﺼﺎﺋﺪ واﻟﻘﺼﺺ«‪.‬‬


‫الرئيس العام يضع حجر اأساس لمنشأة نادي الجبلين غد ًا‬ ‫حائل ‪ -‬خالد الحامد‬ ‫يض�ع الرئيس العام لرعاية الش�باب اأمر نواف بن فيصل‪،‬‬ ‫يوم غد الخميس‪ ،‬حجر اأساس للمنشأة الجديدة لنادي الجبلن‪،‬‬ ‫أوض�ح ذل�ك ل� «ال�رق» رئي�س الن�ادي عبدالله ال�ركاد الذي‬ ‫أش�اد باهتم�ام الرئي�س العام باأندي�ة الس�عودية والرياضين‬ ‫كاف�ة‪ ،‬منوها إى أن إدراج ن�ادي الجبلن ضم�ن اأندية الثمانية‬

‫اأمر نواف بن فيصل‬

‫التي اس�تحقت أن تكون لها منش�آت‪ ،‬سيس�اهم ي حل كثر من‬ ‫امشكات‪ ،‬ومن أبرزها اماعب‪ ،‬وفتح مدارس للراعم‪ .‬وأكد الركاد‬ ‫أن العمل ي امنشأة الجديدة قد بدأ بالفعل وتستغرق مدة تنفيذه‬ ‫‪ 30‬ش�هراً‪ ،‬ويش�تمل عى ملعب رئيس ومدرجات تتس�ع لحواي‬ ‫أربعة آاف متفرج م�زودة بكراي‪ ،‬ويحتوي املعب عى مضمار‬ ‫وس�اعة إلكرونية‪ ،‬وهن�اك ملعب رديف وصال�ة رياضية أومبية‬ ‫لجمي�ع األعاب وبها مدرجات تتس�ع مائتن وأربع�ن متفرجا‬

‫مزودة بكراي‪ ،‬وقال‪ :‬يش�تمل الدور اأري عى مطبخ ومطاعم‬ ‫ومصى وخدمات ودورات مياه وخدمات للملعب الرئيس‪ ،‬والدور‬ ‫اأول يحتوي عى مكاتب اإدارة وبيوت ش�باب ومعسكر ومكتبة‬ ‫وخدم�ات للمس�بح وللصال�ة الرياضي�ة وقاع�ات لاجتماعات‪،‬‬ ‫وهن�اك ماع�ب مفتوحة لألع�اب امختلفة وأيضا يوجد مس�جد‬ ‫مس�تقل عن امقر‪ ،‬مبينا أنه سيتم بناء سور خارجي يتناسب مع‬ ‫شكل امنشأة‪ ،‬وس�يتم إزالة السور الحاي وستكون هناك بوابتان‬

‫«دخول وخروج» من الجهة الجنوبية‪ ،‬وبوابة من الجهة الشمالية‪.‬‬ ‫وس�يقوم اأمر نواف بزيارة تفقدية منش�أة ن�ادي الطائي‬ ‫ي إطار متابعته لكافة امس�تجدات ذات الصلة بالشأن الرياي‪،‬‬ ‫حيث س�ي ّ‬ ‫ُ‬ ‫طلع عى كافة اأعمال اإنشائية‪ ،‬وعن آليات سر العمل‬ ‫ي منشأة نادي الطائي‪ ،‬كما سيزور مكتب رعاية الشباب ي حائل‬ ‫وس�يجتمع مع رؤس�اء أندية حائل التس�عة لتلمّ س احتياجاتها‪،‬‬ ‫ويختتم زيارته بحضور اختتام راي حائل ‪.2013‬‬

‫اأربعاء ‪ 15‬جمادى اأولى ‪1434‬هـ ‪ 27‬مارس ‪2013‬م العدد (‪ )479‬السنة الثانية‬

‫الرتوعي يحتوي‬ ‫امتناع اعبي‬ ‫القادسية عن‬ ‫التدريبات‬

‫الخر ‪ -‬عيى الدوري‬

‫محمد الرتوعي‬

‫س�اهم عض�و مجل�س إدارة ن�ادي‬ ‫القادس�ية امستش�ار القانون�ي محم�د‬ ‫الرتوع�ي‪ ،‬ي تهدئة نف�وس اعبي الفريق‬ ‫اأول لكرة الق�دم ي النادي‪ ،‬وذلك بعد أن‬ ‫هددوا بالتوقف عن أداء التدريبات بس�بب‬

‫عدم حصولهم عى رواتبه�م امتأخرة منذ‬ ‫ثاثة أشهر‪ .‬وكان الرتوعي‪ ،‬قد اجتمع مع‬ ‫اعبي الفريق يوم أمس‪ ،‬وب َلغهم بأن اإدارة‬ ‫ستودع ي حس�اباتهم راتب شهر عى أقل‬ ‫تقدير قب�ل موقعة الجيل الي�وم اأربعاء‪،‬‬ ‫وكان اعب�وا القادس�ية ق�د أدوا تدريبهم‬ ‫اأخر يوم أمس‪ ،‬عى ملعب النادي بالخر‪،‬‬

‫تحت إراف امدرب الكرواتي فرانسيس‪.‬‬ ‫م�ن جانبه�ا ناش�دت إدارة الن�ادي‬ ‫امكلف�ة جماهر القادس�ية وأبن�اء مدينة‬ ‫الخ�ر بحضور مب�اراة اليوم أم�ام فريق‬ ‫الجي�ل ي ملعب اأمر س�عود ب�ن جلوي‬ ‫بالراك�ة ي الخ�ر‪ ،‬للوق�وف م�ع الاعبن‬ ‫وتشجيعهم‪.‬‬ ‫‪sports@alsharq.net.sa‬‬

‫‪29‬‬

‫خص َصت في عهد «سلطان» ثم اختفت‬ ‫مصدر لـ |‪ :‬أرض اتحاد الكرة ِ‬ ‫ااتحاد سيباشر عمله في المقر الجديد بعد أقل من شهرين‬

‫الرياض ‪ -‬عايد الرشيدي‬ ‫أك�دت مصادر خاص�ة ل�»الرق»‬ ‫ص َ‬ ‫أن اأرض الت�ي كان�ت ق�د ُخ ِ‬ ‫ص�ت‬ ‫لاتح�اد الس�عودي لكرة الق�دم داخل‬ ‫مجم�ع اأم�ر فيص�ل بن فه�د ي عهد‬ ‫الرئيس العام لرعاية الش�باب الس�ابق‪،‬‬ ‫اأمر س�لطان بن فهد‪ ،‬قد انتُزعت منه‪،‬‬

‫ولم يعد لها وجود‪.‬‬ ‫وأوضح�ت امص�ادر َ‬ ‫أن رعاي�ة‬ ‫الشباب ي ذلك الوقت دفعت حواي ‪300‬‬ ‫ألف ريال مكتب هن�دي لتصميم امقر‬ ‫قب�ل الروع ي بنائ�ه‪ ،‬ورغم َ‬ ‫أن امكتب‬

‫الهن�دي أنجز كافة التصاميم واس�تلم‬ ‫امبلغ كاماً‪َ ،‬‬ ‫لكن امبنى لم ي َر النور‪.‬‬ ‫واضط�ر ااتح�اد الس�عودي بعد‬ ‫انتخ�اب أحم�د عي�د رئيس�ا ً ل�ه‪ ،‬إى‬ ‫اس�تئجار مبنى خارج امجمع اأومبي‪،‬‬

‫ليك�ون مقرا ً له‪ ،‬وذل�ك بعد أن أخطرته‬ ‫اللجن�ة اأومبية الش�هر ام�اي بإخاء‬ ‫امقر الحاي‪.‬‬ ‫ويقع مبن�ى ااتحاد الجديد ي حي‬ ‫الصحافة خلف ن�ادي النادي‪ ،‬ويتكون‬

‫من خمسة طوابق‪ ،‬س�تكون مخصصة‬ ‫بالكام�ل لاتحاد ولجان�ه‪ ،‬وكذلك هيئة‬ ‫دوري امحرفن‪ ،‬ومن امنتظر أن يبار‬ ‫اتحاد الكرة عمل�ه بامبني الجديد بداية‬ ‫شهر مايو امقبل‪.‬‬ ‫صورة للعمارة التي استأجرها اتحاد الكرة (تصوير‪ :‬حمود البيي)‬

‫«موبايلي» تطرح تذاكر كاسيكو الجمعة اعتبارً من اليوم‬

‫ااتحاد يح ِفز اعبيه بالمكافآت لتجاوز الهال‬ ‫جدة ‪ -‬بدر الحربي‬

‫انتظ�م دولي�و الفري�ق اأول لكرة‬ ‫الق�دم ي ن�ادي ااتح�اد الس�تة؛‬ ‫سعود كريري ونايف هزازي وفهد‬ ‫امولد وفواز القرني وأحمد عسري‬ ‫وعبدالفت�اح عس�ري‪ ،‬ي تدريبات‬ ‫الفريق بعد اإجازة التي مُنحت لهم عقب‬ ‫مشاركتهم ي معسكر امنتخب السعودي‬

‫ي ماليزي�ا ومب�اراة إندونيس�يا‪ ،‬ودخل‬ ‫امداف�ع حمد امنت�ري التدريب�ات بعد‬ ‫أن مُن�ح الضوء اأخر بع�د إصابته ي‬ ‫اللقاء الودي أمام الفيصي‪ ،‬ووافق مدرب‬ ‫الفريق ل�(هتان باهري والحارس فواز‬ ‫القرني) بامش�اركة م�ع الفريق اأومبي‬ ‫أمام الهال ي بطولة كأس اأمر فيصل‬ ‫بن فهد مساء اليوم ي مدينة الرياض‪.‬‬ ‫وكان�ت إدارة الن�ادي اجتمع�ت‬

‫اعبو ااتحاد يؤدون تدريباتهم اللياقية‬

‫بالاعب�ن أمس وحثتهم ع�ى بذل مزيد‬ ‫من الجهد أمام الهال غدا ً ي اللقاء الذي‬ ‫س�يقام ي الرياض ضمن الجولة ال�‪23‬‬ ‫ل�دوري زي�ن‪ ،‬والظفر بنقاط�ه الثاث‪،‬‬ ‫ووعدت الاعبن بمكافآت خاصة ي حالة‬ ‫الفوز‪.‬‬ ‫إى ذل�ك‪ ،‬أعلن�ت رك�ة موباي�ي‬ ‫الريك الرسمي لنادي الهال‪ ،‬أن تذاكر‬ ‫امواجه�ة الكروية التي س�تجمع الفريق‬

‫بااتحاد بع�د غد (الجمعة) عى اس�تاد‬ ‫امل�ك فهد الدوي‪ ،‬س�يتم طرحه�ا ابتداء‬ ‫من اليوم (اأربعاء)‪ ،‬موضحة أن التذاكر‬ ‫س�تكون متوفرة ي مقر الن�ادي ومتجر‬ ‫نادي اله�ال ي ش�ارع التحلية وملعب‬ ‫اأمر فيصل بن فهد‪ ،‬حيث س�يبدأ بيعها‬ ‫من الساعة الرابعة عرا ً وحتى العارة‬ ‫مس�اء اليوم وغ�دا ً (الخمي�س)‪ ،‬عى أن‬ ‫تنتقل نقاط البيع يوم امباراة إى اس�تاد‬

‫املك فهد الدوي‪.‬‬ ‫الجدي�ر ذك�ره أن الع�رض ال�ذي‬ ‫س�بق متجر النادي تقديم�ه ايزال قائما ً‬ ‫بحص�ول كل زائ�ر للمتجر ع�ى تذكرة‬ ‫منصة مجانية ح�ال الراء من منتجات‬ ‫امتج�ر بقيم�ة ‪ 1500‬ري�ال‪ ،‬وكذل�ك‬ ‫الحص�ول عى تذك�رة مجاني�ة من فئة‬ ‫تذاكر امب�اراة اموحَ دة ح�ال الراء من‬ ‫امتجر بقيمة ‪ 150‬ريااً‪.‬‬

‫إلتون جوزيه‬

‫(الرق)‬

‫استمرار نفس عنار الفريق الحالية‪.‬‬ ‫اأحساء ـ مصطفى الريدة‬ ‫وحول لق�اء الفريق امقب�ل أمام جاره‬ ‫أك�د عضو مجل�س إدارة نادي الفتح‪ ،‬ن�ادي هج�ر الجمع�ة ق�ال‪ :‬اس�تعدادنا‬ ‫ام�رف العام ع�ى فريق ك�رة القدم للمباراة يس�ر وفق الخطة امرسومة‪ ،‬وهو‬ ‫أحمد الراشد أن عقد اعب‬ ‫ا يختل�ف عن اس�تعدادنا‬ ‫الفري�ق الرازي�ي إلت�ون‬ ‫للمباريات اأخرى‪ ،‬سنلعبها‬ ‫م�ع الن�ادي س�ينتهي ي‬ ‫وبقي�ة امباري�ات امتبقي�ة‬ ‫نهاية اموس�م امقبل‪ ،‬مس�تغربا‬ ‫ي ال�دوري ع�ى طريق�ة‬ ‫عما يردد من أنه س�ينتقل لناد‬ ‫الك�ؤوس‪ ،‬وهدفن�ا اأول‬ ‫آخ�ر‪ ،‬وقال‪ :‬إلت�ون جوزيه باق‬ ‫واأخر سيكون منصبا نحو‬ ‫م�ع الفري�ق حتى نهاي�ة عقده‬ ‫الف�وز‪ ،‬لضمان الفوز بلقب‬ ‫م�ع الن�ادي‪ ،‬ي نهاي�ة اموس�م‬ ‫ال�دوري‪ ،‬ونقاط هجر ا بد‬ ‫الري�اي امقبل‪ ،‬وس�نتفاوض‬ ‫من كسبها كاملة‪ ،‬عى الرغم‬ ‫مع�ه قبل نهاية عق�ده للتجديد‬ ‫من أن اأخر س�ينزل بثقله‬ ‫معه بفرة أخرى‪.‬‬ ‫لكس�ب النق�اط لله�روب‬ ‫وأض�اف‪ :‬إدارة الن�ادي‬ ‫من ش�بح الهبوط‪ ،‬الجميع‬ ‫حريص�ة كل الح�رص ع�ى‬ ‫متحمس�ون للفوز‪ ،‬وتعزيز‬ ‫اس�تقرار الفري�ق م�ن كل‬ ‫الصدارة وااقراب أكثر من‬ ‫أحمد الراشد‬ ‫الجوان�ب‪ ،‬وم�ن ضم�ن أهدافه‬ ‫تحقيق الحلم‪.‬‬

‫خالد بن عبدالله يتلقى التهاني عقب افتتاح قاعة املكي‬ ‫جدة ‪ -‬عبدالله عون‬ ‫أك�د نائب رئيس الن�ادي اأهي خال�د عبدالغف�ار ل�»الرق» أ َن‬ ‫إدارته�م تخط�ط لكي يك�ون اأهي ه�و النادي امث�اي من حيث‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫حضارية تتناسب‬ ‫واجهة‬ ‫امنشآت‪ ،‬وي الش�كل وامضمون‪ ،‬ليكون‬ ‫م�ع تاريخ ومكانة الكيان‪ ،‬وقال عقب افتتاح قاعة املكي بالنادي‪:‬‬ ‫القاع�ة صممت لتكون ضمن سلس�لة من خط�وات التطوير التي‬ ‫نق�وم بها منذ ف�رة طويلة‪ ،‬وذلك بع�د أن أق َرها أعض�اء الرف‪ ،‬وهي‬ ‫ليس�ت إا بداية لتطوير منش�ات النادي ي الفرة امقبلة‪ ،‬ستكون هناك‬ ‫الرقي‪ ،‬وهناك مش�اريع أخرى مس�تقبلية‬ ‫مب�ان عى أعى مس�توى من‬ ‫ِ‬ ‫ٍ‬ ‫سيبدأ العمل بها ي القريب العاجل‪ ،‬والهدف من ذلك كله أن يكون اأهي‬ ‫مميزا ً كما عُ رف عنه‪.‬‬ ‫وأضاف‪« :‬قاعة املكي بداية أعمال تطويرية ستكون عامة بارزة ي‬ ‫النادي‪ ،‬وليعلم الجميع أ َن هذا العمل ااحراي يقوده رئيس هيئة أعضاء‬ ‫ال�رف اأمر خالد بن عبدالله ورجال اأهي كافة‪ ،‬وإدارة النادي ممثلة‬ ‫ي رئيس�ها اأمر فهد بن خالد‪ ،‬وأعضاء إدارته‪ ،‬وأضاف‪ :‬القاعة ستكون‬ ‫ملتقى أعضاء الرف ومكانا ً استقبال الضيوف وكبار الشخصيات بعد‬ ‫أن ُشيِدَت عى أحدث طراز معماري‪.‬‬

‫اعبو الهال يركضون ي بداية تدريباتهم اليومية‬

‫الراشد‪ :‬إلتون باق مع الفتح وعقده مستمر حتى نهاية ‪2014‬‬

‫عبدالغفار لـ |‪ :‬قاعة «الملكي»‬ ‫واجهة اأهلي ومفخرة جماهيره‬

‫اأهلي ونفط الجزائر في نصف نهائي « عربي اليد»‬ ‫مراكش – سعيد عيى‬ ‫يخ�وض الفري�ق اأول لك�رة الي�د ي النادي‬ ‫اأه�ي‪ ،‬الي�وم اأربع�اء مبارات�ه امهم�ة أمام‬ ‫نظ�ره النف�ط الجزائ�ري ي نص�ف نهائ�ي‬ ‫بطولة اأمر فيصل بن فه�د العربية العارة‬ ‫لأندي�ة أبط�ال الك�ؤوس التي تس�تضيفها‬ ‫مدينة مراكش امغربية هذه اأيام‪ ،‬وذلك عند الساعة‬ ‫السادسة والنصف من مساء اليوم عى ماعب صالة‬ ‫امحمدية ‪.‬‬ ‫وأنهى الفريق اأه�اوي تحضراته للقاء من خال‬ ‫التدريب�ات الت�ي أجراه�ا أمس ع�ى صال�ة اللقاء‬ ‫بمشاركة كل الاعبن‪.‬‬ ‫من جانبه أك�د قائد الفريق أحم�د الينبعاوي‪،‬‬ ‫أنهم سيخوضوا اللقاء بحثا ً عن اانتصار والوصول‬ ‫إى نهائ�ي البطولة‪ ،‬وقال»‪ :‬وصولنا إى هذه امرحلة‬ ‫يؤك�د جاهزيه الفري�ق ورغبته ي التأه�ل للنهائي‬ ‫والتتوي�ج باللق�ب العرب�ي والع�ودة ب�ه إى أرض‬ ‫الوطن‪ ،‬وأضاف‪ »:‬ندرك تماما ً أن الفريق الجزائري‬

‫اعبو اأهي يلوّحون بعامة النر (الرق)‬ ‫يُعد من أقوى الفرق امشاركة ي البطولة‪ ،‬إا أن هذا‬ ‫اأم�ر لن يقلقنا كوننا نحرم كافة الفرق التي تلعب‬ ‫أمامنا‪ ،‬وهذا ما سرجح كفتنا‪.‬‬ ‫إى ذل�ك أقام مندوب الرئاس�ة العام�ة لرعاية‬ ‫الش�باب عي الش�عيبي أم�س مأدبة عش�اء ي أحد‬ ‫مطاع�م مراكش لبعث�ة الفريق بمناس�بة تأهله إى‬ ‫نصف نهائي البطولة‪.‬‬


‫اﻟﺮﺋﻴﺲ اﻟﻌﺎم َﻳ ِﻌﺪ ﺑﺈﻧﻬﺎء ﻗﻀﻴﺔ أرض ﻧﺎدي اﻟﻄﺎﺋﻒ‬ ‫اﻟﻄﺎﺋﻒ ‪ -‬ﻋﻨﺎد اﻟﻌﺘﻴﺒﻲ‬ ‫أﻛـﺪ رﺋﻴﺲ ﻣﺠﻠﺲ إدارة ﻧـﺎدي اﻟﻄﺎﺋﻒ‬ ‫ﻟﺬوي اﻻﺣﺘﻴﺎﺟـﺎت اﻟﺨﺎﺻﺔ أﺣﻤـﺪ ﺑﻦ ﻧﺎﴏ‬ ‫اﻟﻌﺒﻴـﻜﺎن‪ ،‬أن اﻟﺮﺋﻴﺲ اﻟﻌﺎم ﻟﺮﻋﺎﻳﺔ اﻟﺸـﺒﺎب‬ ‫اﻷﻣﺮ ﻧـﻮاف ﺑﻦ ﻓﻴﺼﻞ‪ ،‬وﻋـﺪ ﺑﻤﺘﺎﺑﻌﺔ ﻗﻀﻴﺔ‬ ‫أرض اﻟﻨﺎدي اﻤﻤﻨﻮﺣـﺔ ﻟﻪ ﰲ اﻤﺤﺎﻓﻈﺔ‪ ،‬واﻟﺘﻲ‬

‫رﻳﺎﺿـﺔ‬

‫ﺳﻴﻘﺎم ﻋﻠﻴﻬﺎ ﻣﺒﻨﻰ اﻟﻨﺎدي‪ ،‬وﻛﺬﻟﻚ ﺗﻮﻓﺮ أوﺟﻪ‬ ‫اﻟﺪﻋﻢ ﻟﻠﻨﺎدي‪ ،‬واﻤﺴـﺎﻧﺪة ﰲ ﺗﻠﺒﻴﺔ اﻻﺣﺘﻴﺎﺟﺎت‬ ‫ا ُﻤﻠﺤﺔ ﰲ اﻟﻔﱰة اﻟﻘﻠﻴﻠﺔ اﻤﻘﺒﻠﺔ‪ ،‬واﻋﺪا ً ﺑﺎﻟﺤﻀﻮر‬ ‫ﻟﺘﺪﺷﻦ ﻣﻘﺮ اﻟﻨﺎدي ﺣﺎل اﻛﺘﻤﺎﻟﻪ‪.‬‬ ‫ﱠ‬ ‫وﺑﻦ اﻟﻌﺒﻴﻜﺎن أن اﻷﻣﺮ ﻧﻮاف ﺑﻦ ﻓﻴﺼﻞ‬ ‫ﻃﺎﻟﺐ أﻋﻀﺎء ﻣﺠﻠـﺲ اﻹدارة ﺑﻤﻮاﺻﻠﺔ اﻟﺠﻬﺪ‬ ‫اﻤﺒﺬول ﻹﻧﺠـﺎز ﻣﻘﺮ اﻟﻨـﺎدي )اﻤﺆﻗﺖ( واﻟﺒﺪء‬

‫ﰲ ﺗﻨﻔﻴﺬ اﻟﺨﻄﻂ اﻤﺴﺘﻘﺒﻠﻴﺔ ﻟﻠﻨﺎدي وأﻧﺸﻄﺘﻪ‪،‬‬ ‫ﻻﻓﺘﺎ ً إﱃ اﻻﻋﺘﺰاز ﺑﺎﻟﺤﺪﻳﺚ اﻷﺑﻮي ﻟﻸﻣﺮ ﻧﻮاف‬ ‫ﺧـﻼل ﻟﻘﺎﺋﻪ ﺑﻪ وﺑﻘﻴﺔ أﻋﻀـﺎء ﻣﺠﻠﺲ اﻹدارة‬ ‫ﰲ ﺟـﺪة‪ ،‬ﻣﺸـﺪدا ً ﻋﲆ أن اﻟﺮﺋﻴـﺲ اﻟﻌﺎم ﺑﺎرك‬ ‫اﻟﺠﻬـﻮد اﻤﺒﺬوﻟﺔ ﻣـﻦ أﻋﻀﺎء ﻣﺠﻠـﺲ اﻹدارة‬ ‫ﺧﻼل اﻟﻔﱰة اﻤﺎﺿﻴﺔ‪.‬‬ ‫وﻛﺎن اﻷﻣﺮ ﻧﻮاف ﺑﻦ ﻓﻴﺼﻞ ﻗﺪ اﺳـﺘﻘﺒﻞ‬

‫ﰲ ﺟـﺪة رﺋﻴﺲ ﻣﺠﻠـﺲ إدارة ﻧـﺎدي اﻟﻄﺎﺋﻒ‬ ‫ﻟﺬوي اﻻﺣﺘﻴﺎﺟـﺎت اﻟﺨﺎﺻﺔ أﺣﻤـﺪ ﺑﻦ ﻧﺎﴏ‬ ‫اﻟﻌﺒﻴـﻜﺎن‪ ،‬وأﻋﻀـﺎء ﻣﺠﻠـﺲ اﻹدارة اﻟﺠﺪﻳﺪ‪،‬‬ ‫وﺗـﻢ اﻻﻃـﻼع ﺧـﻼل اﻟﻠﻘـﺎء ﻋـﲆ اﻟﺨﻄـﻂ‬ ‫اﻤﺴـﺘﻘﺒﻠﻴﺔ ﻟﻠﻨـﺎدي واﻟﱪاﻣﺞ اﻟﺘﻲ ﺳـﻴﻘﺪﻣﻬﺎ‬ ‫ﻟﺬوي اﻻﺣﺘﻴﺎﺟـﺎت اﻟﺨﺎﺻﺔ ﰲ ﻣﺪﻳﻨﺔ اﻟﻄﺎﺋﻒ‬ ‫واﺣﺘﻴﺎﺟﺎﺗﻪ اﻤﺴﺘﻘﺒﻠﻴﺔ‪.‬‬

‫‪30‬‬

‫اﻷﻣﺮ ﻧﻮاف ﺧﻼل اﺳﺘﻘﺒﺎﻟﻪ رﺋﻴﺲ وأﻋﻀﺎء ﻧﺎدي اﻟﻄﺎﺋﻒ ﻟﺬوي اﻻﺣﺘﻴﺎﺟﺎت اﻟﺨﺎﺻﺔ‬

‫ا رﺑﻌﺎء ‪15‬ﺟﻤﺎدى ا وﻟﻰ ‪1434‬ﻫـ ‪ 27‬ﻣﺎرس ‪2013‬م اﻟﻌﺪد )‪ (479‬اﻟﺴﻨﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬

‫ﺣﺎﺋﻞ‪ :‬اﻟﺮاﺟﺤﻲ ﻳﺒﺘﻌﺪ ﻓﻲ ﺻﺪارة راﻟﻲ اﻟﺴﻴﺎرات‪ ..‬وﺳﻴﻄﺮة إﻣﺎراﺗﻴﺔ ﻋﻠﻰ اﻟﺪراﺟﺎت‬ ‫ﺣﺎﺋﻞ ‪ -‬ﺧﺎﻟﺪ اﻟﺤﺎﻣﺪ‬ ‫واﺻـﻞ اﻟﺒﻄـﻞ اﻟﺴـﻌﻮدي ﻳﺰﻳـﺪ‬ ‫اﻟﺮاﺟﺤـﻲ ﻫﻴﻤﻨﺘﻪ ﻋـﲆ اﻟﺼﺪارة‬ ‫ﰲ اﻟﻴـﻮم اﻟﺜﺎﻧـﻲ ﻣـﻦ ﻣﻨﺎﻓﺴـﺎت‬ ‫راﱄ اﻟﺴـﻴﺎرات ﺿﻤـﻦ راﱄ ﺣﺎﺋﻞ‬ ‫‪ ،2013‬ووﺳـﻊ اﻟﺮاﺟﺤﻲ اﻟﻔﺎرق‬ ‫ﻋﻦ أﻗﺮب ﻣﻨﺎﻓﺴﻴﻪ اﻟﺘﺸﻴﻜﻲ ﻣﺮوﺳﻼف‬ ‫زاﺑﻠﻴﺘـﺎل إﱃ ‪ 51.28‬دﻗﻴﻘﺔ‪ ،‬وﻟﻢ ﻳﻮاﺟﻪ‬ ‫اﻟﺮاﺟﺤـﻲ وﻣﻼﺣﻪ أﻟﻴﻜـﺲ وﻳﻨﻮك ﻋﲆ‬ ‫ﻣﺘﻦ ﺳﻴﺎرة اﻟﻬﺎﻣﺮ أي ﻣﺸﻜﻠﺔ ﺗﺬﻛﺮ ﻋﲆ‬ ‫اﻤﺴﺎرات اﻤﺘﻨﻮﻋﺔ ﻟﻬﺬه اﻤﺮﺣﻠﺔ‪ ،‬وﺳﻴﻄﺮ‬ ‫ﻋﲆ اﻤﻨﺎﻓﺴـﺔ ﻣﻨﺬ اﻟﺒﺪاﻳـﺔ ﺣﺘﻰ اﻟﻨﻬﺎﻳﺔ‬ ‫ﻣﺘﻘﺪﻣـﺎ ً ﺑﻔـﺎرق ﻣﺮﻳـﺢ ﻋﲆ اﻟﺘﺸـﻴﻜﻲ‬ ‫ﻣﺮوﺳـﻼف زاﺑﻠﻴﺘﺎل وﻣﻼﺣﻪ اﻟﺒﻮﻟﻨﺪي‬ ‫ﻣﺎﺳـﻴﻴﺞ ﻣﺎرﺗـﻮن ﻋـﲆ ﻣﺘـﻦ ﺳـﻴﺎرة‬ ‫»اﻟﻬﺎﻣـﺮ« اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ ﺑﻮﻗﺖ ﻗﺪره ‪3.40.46‬‬ ‫ﺳﺎﻋﺔ‪.‬‬ ‫وواﺻـﻞ أﺣﻤـﺪ اﻟﺸـﻘﺎوي ﺗﻘﺪﻣﻪ‬ ‫ﻟﻠﻤﺮاﺣـﻞ اﻷوﱃ ووﺻـﻞ ﺧـﻂ اﻟﻨﻬﺎﻳـﺔ‬ ‫ﻛﺮاﺑﻊ أﴎع ﺗﻮﻗﻴـﺖ ﰲ اﻤﺮﺣﻠﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‪،‬‬ ‫وﻛﺎن ذﻟـﻚ ﻛﺎﻓﻴـﺎ ً ﻟﻠﺴـ���ﺋﻖ اﻟﺴـﻌﻮدي‬ ‫ﻻﻧﺘﺰاع اﻤﺮﻛـﺰ اﻟﺜﺎﻟﺚ ﻣﺆﻗﺘﺎ ً ﻗﺒﻞ ﺻﺪور‬ ‫اﻟﻨﺘﺎﺋـﺞ اﻟﻨﻬﺎﺋﻴﺔ ﻣﻦ ﻗﺒﻞ ﻟﺠﻨﺔ اﻟﺘﺤﻜﻴﻢ‬ ‫ﰲ اﻟﱰﺗﻴـﺐ اﻟﻌـﺎم ﻣـﻦ ﺳـﺎﺋﻖ ﺗﻮﻳﻮﺗـﺎ‬ ‫اﻟﺴـﻌﻮدي ﻣﺘﻌﺐ ﺳـﻌﻮد اﻟﺸـﻤﺮي‪ ،‬ﰲ‬

‫اﻟﺮاﺟﺤﻲ ﻳﺒﺘﻌﺪ ﰲ اﻟﺼﺪارة ﺑﺎﻤﺮﺣﻠﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬ ‫اﻤﻘﺎﺑـﻞ ﺟﺎء ﺧﻠﻒ ﺻﺎﻟـﺢ اﻟﺠﻮﻋﺎن ﻣﻦ‬ ‫ﻓﺮﻳﻖ ﺗﻮﻳﻮﺗﺎ اﻟﺴﻌﻮدي ﰲ اﻤﺮﻛﺰ اﻟﺮاﺑﻊ‪،‬‬ ‫ﺑﻴﻨﻤـﺎ ﻧﺠـﺢ راﺟﺢ اﻟﺸـﻤﺮي ﺑﻄﻞ راﱄ‬ ‫ﺣﺎﺋـﻞ ‪ ،2007‬اﻟﺬي اﻧﻄﻠـﻖ ﻣﻦ اﻤﺮﻛﺰ‬ ‫اﻟﻌﴩﻳﻦ ﺑﻌﺪ ﻣﺸـﻜﻼت ﻓﻨﻴـﺔ واﺟﻬﺘﻪ‬ ‫ﰲ اﻟﻴـﻮم اﻷول ﰲ ﺗﺴـﺠﻴﻞ ﺛﺎﻟـﺚ أﴎع‬ ‫ﺗﻮﻗﻴﺖ ﻣﺘﻘﺪﻣﺎ ً ﻟﻠﻤﺮﻛﺰ اﻟﺴـﺎدس ﺧﻠﻒ‬ ‫اﻟﺴﺎﺋﻖ ﻣﻔﴤ اﻟﺸﻤﺮي‪.‬‬ ‫ﻛﻤـﺎ ﻋﺎﻧـﻰ ﺳـﺎﻣﻲ اﻟﺸـﻤﺮي ﻣﻦ‬

‫ﻣﺸـﻜﻼت ﻣﻴﻜﺎﻧﻴﻜﻴﺔ ﻗﺒﻞ اﻤﺮور اﻷول‪،‬‬ ‫وﺧـﴪ ﺣـﻮاﱄ اﻟﺴـﺎﻋﺘﻦ ﺑﺎﻹﺿﺎﻓﺔ إﱃ‬ ‫اﻤﺮﻛـﺰ اﻟﺜﺎﻟﺚ ﰲ اﻟﱰﺗﻴـﺐ اﻟﻌﺎم اﻤﺆﻗﺖ‬ ‫ﻟﻠﺴـﺎﺋﻘﻦ ﻋﲆ ﻣﺘﻦ ﺳـﻴﺎرﺗﻪ »إﻳﺴﻮزو‬ ‫دي ﻣﺎﻛـﺲ«‪ ،‬وذﻟﻚ ﻗﺒﻞ ﺻﺪور اﻟﻨﺘﺎﺋﺞ‬ ‫اﻟﻨﻬﺎﺋﻴـﺔ ﻣﻦ ﻗﺒﻞ ﻟﺠﻨﺔ اﻟﺘﺤﻜﻴﻢ‪ ،‬ووﻗﻒ‬ ‫اﻤﺤﺮك ﰲ وﺟﻪ ﻃﻤﻮﺣﺎت اﻟﺴﺎﺋﻖ ﻣﻄﺮ‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﻠـﻪ اﻟﺸـﻤﺮي ﻳـﻮم اﻹﺛﻨـﻦ ﻟﻠﻔﻮز‬ ‫ﺑﺎﻟﻠﻘﺐ‪ ،‬ﻏﺮ أن ﺳﻴﺎرﺗﻪ »ﺗﻮﻳﻮﺗﺎ إف ﺟﻲ‬

‫ﻳﺘﺒﺮع ﺑﺄرﺑﻌﺔ آﻻف وﺟﺒﺔ ﻟﺠﻤﻬﻮر اﻟﻔﺘﺢ‬ ‫ﻣﺸﺠﻊ ﱠ‬ ‫اﻷﺣﺴـﺎء ـ ﻣﺼﻄﻔـﻰ‬ ‫اﻟﴩﻳﺪة‬ ‫ﺗـﱪع اﻤﺸـﺠﻊ اﻟﻔﺘﺤـﺎوي‬ ‫ﺳـﻌﻮد اﻤﻌﻴـﲇ ﺑﺄرﺑﻌﺔ آﻻف‬ ‫وﺟﺒﺔ ﻤﺸـﺠﻌﻲ ﻧﺎدي اﻟﻔﺘﺢ‪،‬‬ ‫اﻟﺮاﻏﺒـﻦ ﰲ ﻣﺴـﺎﻧﺪة ﻓﺮﻳـﻖ‬ ‫اﻟﻔﺘـﺢ ﰲ ﻟﻘﺎﺋـﻪ اﻤﻘﺒـﻞ أﻣﺎم‬ ‫ﻓﺮﻳـﻖ ﻫﺠـﺮ اﻟﺴـﺒﺖ اﻤﻘﺒـﻞ‪ ،‬ﻋﲆ‬

‫اﻟﺴﻤﻴﺮي ﻣﻊ‬ ‫»ﺻﻐﺎر ﻫﺠﺮ«‬ ‫اﻷﺣﺴﺎء ـ ﻣﺼﻄﻔﻰ اﻟﴩﻳﺪة‬ ‫أﻧﻬـﻰ ﻧـﺎدي ﻫﺠﺮ ﺗﺴـﺠﻴﻞ‬ ‫ﺻﺎﻧـﻊ اﻷﻟﻌـﺎب اﻟﻨﺎﺷـﺊ‬ ‫ﻧﺎﻳﻒ اﻟﺴـﻤﺮي ﻣـﻦ ﻣﻮاﻟﻴﺪ‬ ‫‪1418‬ﻫــ‪ ،‬ﺣﻴـﺚ أوﴅ‬ ‫ﻣﺪرب اﻟﻔﺮﻳﻖ ﻣﺤﻤﺪ اﻟﺨﻠﻴﻔﺔ‬ ‫»اﻟﺼﻴﻨﻲ« ﺑﺘﺴـﺠﻴﻠﻪ ﺑﻌﺪ أن أﻋﺠﺐ‬ ‫ﺑﻤﺴـﺘﻮاه‪ ،‬وﻳﺘﻮﻗﻊ أن ﻳﺸـﺎرك ﻣﻊ‬ ‫ﻓﺮﻳﻘـﻪ ﰲ ﻣﺒﺎراة رﺑـﻊ اﻟﻨﻬﺎﺋﻲ ﻣﻦ‬ ‫ﺗﺼﻔﻴﺎت اﻟﺼﻌـﻮد ﻟﻠﺪوري اﻤﻤﺘﺎز‪،‬‬ ‫وﻳﺬﻛـﺮ أن ﻛﺸـﺎف اﻤﻮاﻫﺐ ﺻﻼح‬ ‫اﻤﺠﺤـﺪ ﻫﻮ ﻣﻦ ﻟﻔـﺖ اﻧﺘﺒﺎه اﻤﺪرب‬ ‫إﻟﻴﻪ‪ ،‬وﻳﻌﺘﱪ اﻟﺼﻔﻘﺔ اﻟﺤﺎدﻳﺔ ﻋﴩة‬ ‫اﻟﺘﻲ ﻳﺠﻠﺒﻬﺎ اﻤﺠﺤﺪ ﻟﻨﺎدي ﻫﺠﺮ‪.‬‬

‫ﻣﻠﻌـﺐ ﻣﺪﻳﻨـﺔ اﻷﻣـﺮ ﻋﺒﺪاﻟﻠـﻪ ﺑﻦ‬ ‫ﺟﻠﻮي اﻟﺮﻳﺎﺿﻴﺔ ﰲ اﻷﺣﺴﺎء‪ ،‬ﺿﻤﻦ‬ ‫اﻟﺠﻮﻟﺔ ‪ 23‬ﻟﺪوري زﻳﻦ اﻟﺴـﻌﻮدي‬ ‫ﻟﻠﻤﺤﱰﻓﻦ ﻟﻜﺮة اﻟﻘﺪم‪.‬‬ ‫وأﻛـﺪ اﻤﻌﻴﲇ أن ذﻟـﻚ ﻳﺄﺗﻲ ﰲ‬ ‫إﻃـﺎر دﻋـﻢ اﻟﺠﻤﻬـﻮر اﻟﻔﺘﺤـﺎوي‬ ‫ﺧـﻼل ﻣﺴـﺮة اﻟﻔﺮﻳﻖ ﺑﺎﻟـﺪوري‪،‬‬ ‫ﻣﺘﻤﻨﻴﺎ ً اﻟﺘﻮﻓﻴـﻖ ﻟﻠﻔﺮﻳﻖ ﻓﻴﻤﺎ ﺗﺒﻘﻰ‬ ‫ﻟﻪ ﻣﻦ ﻣﺒﺎرﻳﺎت ﰲ اﻟﺪوري‪.‬‬

‫ﻛﺮوزر« ﻋـﺎدت ﻟﻠﻤﻨﺎﻓﺴـﺎت ﻟﺘﱪز ﺑﻦ‬ ‫أﴎع اﻷوﻗﺎت ﰲ اﻟﻘﺴـﻢ اﻟﺜﺎﻧﻲ‪ ،‬ﺑﺎﻟﺮﻏﻢ‬ ‫ﻣﻦ اﻧﻄـﻼق ﻣﻄﺮ ﻣﻦ اﻤﺮاﻛـﺰ اﻷﺧﺮة‪،‬‬ ‫وﺗﺤﺪﻳﺪا ً ﻣﻦ اﻤﺮﻛـﺰ اﻟـ‪ .33‬ﺣﻴﺚ ﻧﺠﺢ‬ ‫ﰲ ﺗﺠﺎوز ﺣﻮاﱄ ﻋﴩﻳﻦ ﻣﻨﺎﻓﺴﺎ ً ﻗﺒﻞ أن‬ ‫ﺗﺴﺘﺪﻳﺮ ﺳﻴﺎرﺗﻪ ﺣﻮل ﻧﻔﺴﻬﺎ ﺑﻌﺪ ﻧﻘﻄﺔ‬ ‫اﻤﺮاﻗﺒـﺔ اﻟﺨﺎﻣﺴـﺔ‪ ،‬دون أن ﻳﺘﻌـﺮض‬ ‫وﻣﻼﺣﻪ ﻷي ﴐر‪.‬‬ ‫وﺑﻌـﺪ اﻟﺘﺄﺧﺮ ﰲ اﻟﻴﻮم اﻷول ﻟﺤﻮاﱄ‬

‫ﻳﻜﺮم اﻟﺸﻘﻴﻘﻴﻦ ﺻﺎﻟﺢ‬ ‫اﻟﻌﺴﻜﺮي ﱢ‬ ‫وﻋﺒﺪاﷲ اﻟﺤﻨﻴﻦ‬ ‫اﻷﺣﺴﺎء ـ اﻟﴩق‬ ‫ﻳﺸـﻬﺪ ﻣﻠﻌﺐ ﻓﺮﻳﻖ ﺷـﺒﺎب‬ ‫اﻟﺠﺰﻳـﺮة ﺑﺎﻷﺣﺴـﺎء ﻣﺴـﺎء‬ ‫اﻟﻴـﻮم اﻷرﺑﻌـﺎء ﺗﻜﺮﻳـﻢ‬ ‫اﻟﻨﺠﻤـﻦ ﺻﺎﻟـﺢ اﻟﺤﻨـﻦ‬ ‫وﺷـﻘﻴﻘﻪ ﻋﺒﺪاﻟﻠـﻪ اﻟﺤﻨـﻦ‬ ‫ﻣﻦ ﻗِ ﺒَﻞ إﺑﺮاﻫﻴﻢ اﻟﻌﺴﻜﺮي اﻤﻠﻘﺐ‬ ‫ﺑﺎﻟﺮﺋﻴﺲ اﻟﺬﻫﺒﻲ‪ ،‬وﻳﺘﺨﻠﻞ اﻟﺤﻔﻞ‬ ‫إﻗﺎﻣﺔ ﻣﻮاﺟﻬﺔ ودﻳﺔ ﺗﺠﻤﻊ ﻓﺮﻳﻘﻲ‬ ‫ﺷـﺒﺎب اﻟﺠﺰﻳﺮة واﻟﻮﺻﻞ‪ ،‬ﺑﻘﻴﺎدة‬ ‫اﻟﺤﻜﻢ ﺳـﺎﻣﻲ اﻟﺼﻘﺮ‪ ،‬وﺳـﻴﺘﻮﱃ‬ ‫اﻟﺘﻌﻠﻴـﻖ ﻋﻠﻴﻬﺎ ﺣﺴـﻦ اﻟﱪاﻫﻴﻢ‪،‬‬ ‫اﻟﻌﺴﻜﺮي ﻳﻜﺮم ﺳﻤﺮ ﻫﻼل ﰲ ﻣﻨﺎﺳﺒﺔ ﺳﺎﺑﻘﺔ‬ ‫ﻋﻠﻤـﺎ ً أن اﻟﺘﻜﺮﻳـﻢ ﻳﺄﺗـﻲ ﻧﻈﺮ ﻣﺎ‬ ‫ﺣﻘﻘﻪ اﻟﻼﻋﺒـﺎن ﻣﻦ ﺟﻮاﺋﺰ ﻋﺪة ﻛﺄﻓﻀﻞ ﻻﻋﺒـﻦ ﰲ دورات ﻣﺘﻌﺪدة واﻧﺘﻈﺎﻣﻬﻤﺎ‬ ‫ﰲ ﻓﺮﻳﻘﻴﻬﻤﺎ ﺑﺎﻷﺣﺴﺎء‪.‬‬

‫ﻳﻠﺘﻘﻲ ﻣﺴـﺎء اﻟﻴـﻮم اﻷرﺑﻌﺎء‪،‬‬ ‫ﻓﺮﻳﻖ أﺣﺪ وﺻﻴـﻒ اﻤﺠﻤﻮﻋﺔ‬ ‫اﻷوﱃ ﻣـﻊ اﻤﺠـﺰل وﺻﻴـﻒ‬ ‫اﻤﺠﻤﻮﻋـﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴـﺔ ﰲ أوﱃ‬ ‫ﻣﺒﺎراﺗﻲ ذﻫـﺎب اﻤﻠﺤﻖ اﻤﺆﻫﻞ‬ ‫إﱃ دوري رﻛﺎء ﻷﻧﺪﻳـﺔ اﻟﺪرﺟﺔ اﻷوﱃ‬ ‫ﻋـﲆ ﻣﻠﻌﺐ ﻣﺪﻳﻨـﺔ اﻷﻣـﺮ ﻣﺤﻤﺪ ﺑﻦ‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳـﺰ اﻟﺮﻳﺎﺿﻴـﺔ ﰲ اﻤﺪﻳﻨـﺔ‬ ‫اﻤﻨـﻮرة‪ .‬وﻳﺪﺧﻞ أﺣﺪ اﻤﺒـﺎراة ﺑﺮﻏﺒﺔ‬ ‫اﻟﻔـﻮز‪ ،‬ﻣﺴـﺘﻐﻼ ﻋﺎﻣـﲇ اﻷرض‬ ‫واﻟﺠﻤﻬﻮر‪ ،‬ﻟﻠﻌﻮدة إﱃ ﻣﺼﺎف دوري‬ ‫رﻛﺎء‪ ،‬ﰲ ﺣـﻦ ﻳﺴـﻌﻰ اﻤﺠـﺰل إﱃ‬ ‫اﻟﺨـﺮوج ﺑﺎﻟﺘﻌﺎدل اﻟﺴـﻠﺒﻲ ﻋﲆ أﻗﻞ‬ ‫ﺗﻘﺪﻳﺮ ﻟﻜﻮن اﻤﺒﺎراة ﺧﺎرج أرﺿﻪ‪.‬‬

‫ﺳـﺎﻋﺘﻦ‪ ،‬ﺑـﺪأ ﺑﻄـﻞ اﻟﻌﺎﻟـﻢ ﻟﻠﺮاﻟﻴـﺎت‬ ‫اﻟﺼﺤﺮاوﻳـﺔ ﻓﺌﺔ »‪ «T2‬اﻹﻣﺎراﺗﻲ ﻳﺤﻴﻰ‬ ‫اﻟﻬﲇ‪ ،‬وﻣﻼﺣﻪ ﺧﺎﻟﺪ اﻟﻜﻨﺪي اﻟﻴﻮم اﻟﺜﺎﻧﻲ‬ ‫ﻣﻦ اﻤﺮﻛـﺰ ‪ 26‬ﰲ اﻟﱰﺗﻴﺐ ﻣﻦ أﺻﻞ ‪33‬‬ ‫ﻓﺮﻳﻘﺎ ً ﻣﺸﺎرﻛﺎً‪ ،‬وﻧﺠﺢ اﻟﺜﻨﺎﺋﻲ ﰲ اﺣﺘﻼل‬ ‫اﻤﺮﻛﺰ اﻟﺨﺎﻣﺲ ﺿﻤﻦ أﴎع اﻟﺴـﺎﺋﻘﻦ‬ ‫ﻗﺒﻞ أن ﻳﻮاﺟﻬﺎ اﻤﺸﻜﻼت ﰲ وﻗﺖ ﻻﺣﻖ‪،‬‬ ‫وﻣـﻦ ﺑﻦ اﻟﺬﻳﻦ واﺟﻬﻮا ﻣﺸـﻜﻼت ﻓﻨﻴﺔ‬ ‫ﰲ اﻟﻴﻮم اﻟﺜﺎﻧﻲ ﻧﺬﻛـﺮ ﻣﻄﺮ اﻤﻨﺼﻮري‪،‬‬

‫ﺻﻌـﺪ ﻓﺮﻳـﻖ ﻛـﺮة اﻟﻄﺎﺋﺮة‬ ‫ﻟﺪرﺟـﺔ اﻟﺸـﺒﺎب ﺑﻨـﺎدي‬ ‫اﻟﺼـﻮاب ﺑﺎﻷﺣﺴـﺎء إﱃ‬ ‫دوري اﻟﺪرﺟـﺔ اﻤﻤﺘﺎزة ﺑﻌﺪ‬ ‫أن ﺣﻘـﻖ اﻤﺮﻛـﺰ اﻷول ﰲ‬ ‫ﺗﺼﻔﻴﺎت اﻟﺼﻌـﻮد اﻟﺘﻲ أُﻗﻴﻤﺖ ﰲ‬ ‫ﻣﺪﻳﻨﺔ اﻟﺰﻟﻔـﻲ ﺧﻼل اﻟﻔﱰة ﻣﻦ ‪8‬‬ ‫ﺟﻤـﺎدى اﻷوﱃ ﺣﺘﻰ أﻣـﺲ اﻷول‪،‬‬ ‫وﺟﺎء ﺗﺄﻫﻞ ﻓﺮﻳﻖ اﻟﺼﻮاب ﺑﻌﺪ أن‬ ‫ﺣ ﱠﻞ ﺛﺎﻧﻴـﺎ ً ﰲ ﻣﺠﻤﻮﻋﺘﻪ ﺑﻌﺪ ﻓﺮﻳﻖ‬ ‫اﻟﺠـﻮاء ﻟﻴﺘﺄﻫـﻞ إﱃ دور اﻷرﺑﻌﺔ‪،‬‬ ‫وﺑﺎﻟﺮﻏﻢ ﻣﻦ ﺗﻌﺜـﺮ اﻟﻔﺮﻳﻖ ﰲ أول‬ ‫ﻣﺒﺎرﻳﺎﺗﻪ أﻣﺎم ﻣﺴﺘﻀﻴﻒ اﻟﺒﻄﻮﻟﺔ‬ ‫ﻓﺮﻳﻖ اﻟﺰﻟﻔﻲ ﺑﻨﺘﻴﺠﺔ ﺛﻼﺛﺔ أﺷﻮاط‬ ‫ﻣﻘﺎﺑـﻞ ﺷـﻮﻃﻦ إﻻ أﻧﻪ اﺳـﺘﻄﺎع‬ ‫اﻟﻌﻮدة وﺑﻘﻮة ﺑﻌﺪ ﻓﻮزه اﻟﺴـﺎﺣﻖ‬

‫ﻋـﲆ ﻓﺮﻳـﻖ اﻟﺠﻮاء ﺑﻨﺘﻴﺠـﺔ ﺛﻼﺛﺔ‬ ‫أﺷـﻮاط ﻣﻘﺎﺑـﻞ ﻻ ﳾء‪ ،‬وﰲ آﺧﺮ‬ ‫ﻣﺒﺎرﻳﺎﺗـﻪ أﻛﺪ اﻟﺼﻮاب ﺳـﻴﻄﺮﺗﻪ‬ ‫ﻋـﲆ اﻟﺒﻄﻮﻟـﺔ وﺗﻐﻠﺐ ﻋـﲆ ﻓﺮﻳﻖ‬ ‫اﻻﺑﺘﺴـﺎم ﺑﻨﺘﻴﺠـﺔ ﺛﻼﺛﺔ أﺷـﻮاط‬ ‫ﻣﻘﺎﺑﻞ ﺷـﻮط واﺣﺪ ﻟﻴﺤﺘﻞ اﻤﺮﻛﺰ‬

‫ﻓﺮﻳﻖ اﻟﺼﻮاب اﻟﺼﺎﻋﺪ‬ ‫اﻷول ﰲ اﻟﺘﺼﻔﻴـﺎت وﻳﺼﻌـﺪ إﱃ‬ ‫اﻟﺪوري اﻤﻤﺘﺎز‪ ،‬وﻣﺜـﻞ اﻟﻔﺮﻳﻖ ﰲ‬ ‫ﻫـﺬه اﻟﺘﺼﻔﻴﺎت ﻛﻞ ﻣﻦ‪ :‬ﺣﺴـﻦ‬ ‫ﻳﻌﻘﻮب اﻟﺨﻠﻒ‪ ،‬وﻳﻮﺳـﻒ اﻟﺨﻠﻒ‪،‬‬ ‫وﻋﺒﺪاﻟﺤﻤﻴـﺪ اﻟﺨﻠـﻒ‪ ،‬وﻣﺤﻤـﺪ‬ ‫اﻟﺼﻠﻴﺒﻴـﺦ‪ ،‬وﻋـﲇ اﻟﺠﻮﻳﺪ‪ ،‬وﻫﻴﺜﻢ‬

‫ﺗﻨﻄﻠﻖ ﻋﴫ اﻟﻴﻮم اﻷرﺑﻌﺎء أوﱃ ﺟﻮﻻت‬ ‫اﻟﺤﺴـﻢ ﰲ دوري رﻛﺎء ﻷﻧﺪﻳـﺔ اﻟﺪرﺟﺔ‬ ‫اﻷوﱃ ﻟﻠﻤﺤﱰﻓﻦ‪ ،‬ﻋﱪ ﺛﻤﺎﻧﻲ ﻣﻮاﺟﻬﺎت‬ ‫ﺿﻤﻦ اﻟﺠﻮﻟﺔ اﻟﺨﺎﻣﺴﺔ واﻟﻌﴩﻳﻦ‪.‬‬ ‫اﻟﺨﻠﻴﺞ واﻟﺮﻳﺎض‬ ‫ﰲ ﻟﻘـﺎء ﻗﻤﺔ اﻟﺠﻮﻟﺔ ﻳﺴـﺘﻀﻴﻒ اﻟﺨﻠﻴﺞ‬ ‫ﻋـﲆ ﻣﻠﻌﺒـﻪ ﰲ ﺳـﻴﻬﺎت‪ ،‬وﺻﻴـﻒ اﻟـﺪوري‬ ‫اﻟﺮﻳﺎض اﻤﺘﺴـﺎوي ﻣﻌـﻪ ﰲ اﻟﻨﻘﺎط؛ ﺣﻴﺚ إن‬ ‫ﻟﻜﻞ ﻣﻨﻬﻤﺎ ‪ 42‬ﻧﻘﻄﺔ واﻟﻔﺎرق ﻫﺪف ﻤﺼﻠﺤﺔ‬ ‫اﻟﺮﻳﺎض‪ ،‬وﻳﺪﺧـﻞ اﻟﻔﺮﻳﻘﺎن اﻤﺒﺎراة ﺑﺸـﻌﺎر‬ ‫اﻟﻔـﻮز‪ ،‬وﻋﻴﻨﺎﻫﻤﺎ ﻋﲆ اﻟﺼﺪارة ﻋﲆ أﻣﻞ ﺗﻌﺜﺮ‬ ‫اﻟﻌﺮوﺑﺔ اﻤﺘﺼﺪر‪.‬‬ ‫اﻟﻨﻬﻀﺔ واﻟﻨﺠﻤﺔ‬ ‫وﻋـﲆ ﻣﻠﻌـﺐ اﻷﻣـﺮ ﻣﺤﻤﺪ ﺑـﻦ ﻓﻬﺪ ﰲ‬ ‫اﻟﺪﻣﺎم ﻳﺴﺘﻀﻴﻒ اﻟﻨﻬﻀﺔ راﺑﻊ اﻟﻔﺮق ﺑـ ‪41‬‬ ‫ﻧﻘﻄـﺔ ﺑﻔﺎرق اﻷﻫﺪاف ﻋـﻦ ﺣﻄﻦ اﻟﺨﺎﻣﺲ‪،‬‬

‫اﻟﻌﺒﻴـﺪ‪ ،‬وﻋـﲇ اﻤﻨﺴـﻒ‪ ،‬وﻋـﲇ‬ ‫اﻟﺤـﺪاد‪ ،‬وﻋـﲇ ﺣﺮاﺑـﺔ‪ ،‬وﻣﺆﻳـﺪ‬ ‫اﻟﺤـﺪاد‪ ،‬وﻋﻘﻴـﻞ ﺑﻮﻋﺒﻴـﺪ‪ ،‬وﺗﺤﺖ‬ ‫إﴍاف اﻤـﺪرب اﻟﻮﻃﻨـﻲ اﻟﻜﺎﺑﺘﻦ‬ ‫ﻳﻮﺳـﻒ اﻟﺤـﺪاد‪ ،‬وإداري اﻟﻔﺮﻳﻖ‬ ‫ﻳﻌﻘﻮب ﻋﲇ اﻟﺨﻠﻒ‪.‬‬

‫ﺘﻮج ﺑـ »ذﻫﺐ« اﻟﺘﺪرﻳﺐ اﻟﺘﻘﻨﻲ واﻟﻤﻬﻨﻲ‬ ‫ﻣﺠﺎﻟﺲ اﻟﺮﻳﺎض ﻳُ ﱠ‬ ‫ﺳﻴﻬﺎت ‪ -‬ﻣﻌﺼﻮﻣﺔ اﻤﻘﺮﻗﺶ‬ ‫ﺗُ ﱢﻮج ﻓﺮﻳﻖ ﻣﺠﺎﻟﺲ اﻟﺮﻳﺎض ﺑﻜﺄس اﻟﺘﺼﻔﻴﺎت اﻷوﻟﻴﺔ‬ ‫ﻟﺒﻄﻮﻟﺔ اﻤﺆﺳﺴـﺔ اﻟﻌﺎﻣـﺔ ﻟﻠﺘﺪرﻳﺐ اﻟﺘﻘﻨـﻲ واﻤﻬﻨﻲ‬ ‫ﻟﻜﺮة اﻟﻘﺪم ﻣﺴـﺎء أﻣﺲ ﺑﻌﺪ اﻧﺴـﺤﺎب ﻓﺮﻳﻖ اﻟﺤﺪود‬ ‫اﻟﺸﻤﺎﻟﻴﺔ ﻣﻦ اﻟﺒﻄﻮﻟﺔ‪.‬‬ ‫وﻓـﺎز ﻣﺠﺎﻟـﺲ اﻟﺮﻳـﺎض ﺿﻤـﻦ اﻤﺠﻤﻮﻋـﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬ ‫ﺑﺎﻟﺒﻄﻮﻟـﺔ ﺑﻌﺪ ﺗﺼﺪره اﻤﺠﻤﻮﻋـﺔ أﻣﺲ اﻷول‪ ،‬وﺣﺼﻞ ﻋﲆ‬

‫اﻤﻴﺪاﻟﻴﺔ اﻟﺬﻫﺒﻴﺔ‪ ،‬وﻛﺄس اﻟﻔﺮﻳﻖ اﻤﺜﺎﱄ؛ ﻓﻴﻤﺎ ﺣﺼﻞ ﻣﺠﻠﺲ‬ ‫اﻟﴩﻗﻴـﺔ ﻋـﲆ اﻤﺮﻛﺰ اﻟﺜﺎﻧـﻲ واﻤﻴﺪاﻟﻴـﺔ اﻟﻔﻀﻴـﺔ اﻤﺆﻫﻠﺔ‬ ‫ﻟﻠﻨﻬﺎﺋﻴﺎت اﻤﻘﺮر اﻧﻌﻘﺎدﻫﺎ ﰲ ﻧﺠﺮان‪.‬‬ ‫وﻧـﺎل اﻟﻼﻋـﺐ ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳـﺰ ﻣﻌﻴﺪ‪ ،‬ﻣـﻦ ﻣﺠﺎﻟﺲ‬ ‫اﻟﺮﻳﺎض ﻋﲆ ﺟﺎﺋـﺰة أﻓﻀﻞ ﻻﻋﺐ ﰲ اﻟﺒﻄﻮﻟﺔ‪ ،‬ووزع‬ ‫ﺳـﻌﻴﺪ اﻟﻔﻴﺤﺎﻧﻲ ﻧﺎﺋﺐ رﺋﻴـﺲ اﻟﻠﺠﻨﺔ اﻹﴍاﻓﻴﺔ ﻋﲆ‬ ‫اﻟﺒﻄﻮﻟﺔ‪ ،‬وﻣﴩف اﻟﻨﺸـﺎط ﺑﻤﺠﻠـﺲ اﻟﴩﻗﻴﺔ ﻧﻴﺎﺑﺔ‬ ‫ﻋـﻦ رﺋﻴـﺲ اﻤﺠﻠﺲ ﺳـﻤﺮ اﻟﺴـﻠﻴﻤﺎن ﻋـﲆ ﻣﴪح‬

‫ﻣﻬﻤﺔ ﺳﻬﻠﺔ ﻟﻠﻨﻬﻀﺔ أﻣﺎم ﺣﻄﻴﻦ وﻣﺘﻜﺎﻓﺌﺔ ﺑﻴﻦ اﻟﻘﺎدﺳﻴﺔ واﻟﺠﻴﻞ‬ ‫ﺣﺎﺋﻞ ‪ -‬أﺣﻤﺪ اﻟﻘﺒﺎع‬

‫اﻧﻀـﻢ اﻟﻼﻋﺒـﻮن اﻟﺪوﻟﻴـﻮن ﺑﻨﺎدي‬ ‫اﻻﺗﻔـﺎق‪ ،‬ﻳﻮﺳـﻒ اﻟﺴـﺎﻟﻢ وﻳﺤﻴـﻰ‬ ‫اﻟﺸـﻬﺮي وﻋﲇ اﻟﺰﺑﻴﺪي إﱃ ﺗﺪرﻳﺒﺎت‬ ‫اﻟﻔﺮﻳـﻖ ﻣﺴـﺎء أﻣﺲ ﻋﻘـﺐ ﻓﺮاﻏﻬﻢ‬ ‫ﻣﻦ اﻤﺸـﺎرﻛﺔ ﻣﻊ اﻤﻨﺘﺨﺐ ﰲ ﻣﻬﻤﺘﻪ‬ ‫اﻵﺳـﻴﻮﻳﺔ أﻣﺎم إﻧﺪوﻧﻴﺴـﻴﺎ‪ ،‬ﺣﻴﺚ ﺷـﺎرك‬ ‫اﻟﺰﺑﻴﺪي واﻟﺴـﺎﻟﻢ ﰲ اﻟﺘﺪرﻳﺒﺎت اﻟﺠﻤﺎﻋﻴﺔ‪،‬‬ ‫ﺑﻴﻨﻤـﺎ اﻛﺘﻔﻰ اﻟﺸـﻬﺮي ﺑﺘﺪرﻳﺒـﺎت ﻟﻴﺎﻗﻴﺔ‬ ‫ﺧﻔﻴﻔﺔ ﰲ اﻟﺼﺎﻟﺔ اﻤﻐﻠﻘﺔ ﻟﺸﻌﻮره ﺑﺈﺟﻬﺎد‬ ‫ﺑﺴﻴﻂ‪ ،‬ﻛﻤﺎ ﺷﻬﺪ اﻤﺮان ﻋﻮدة اﻟﱪﻧﺲ ﺗﺎﺟﻮ‬ ‫ﺑﻌﺪ ﺗﻌﺎﻓﻴﻪ ﻣﻦ اﻟﻮﻋﻜﺔ اﻟﺼﺤﻴﺔ‪ ،‬وﺷـﺎرك‬ ‫إﺑﺮاﻫﻴـﻢ اﻟﱪاﻫﻴﻢ ﻷول ﻣـﺮة ﰲ اﻟﺘﺪرﻳﺒﺎت‬ ‫اﻟﺠﻤﺎﻋﻴﺔ ﺑﻌﺪ ﺗﻌﺎﻓﻴﻪ ﻣـﻦ اﻹﺻﺎﺑﺔ‪ .‬وﻗﺮر‬ ‫ﻣﺪرب اﻟﻔﺮﻳﻖ اﻟﺒﻮﻟﻨﺪي ﻣﺎﻧﺴـﻴﺞ ﺳﻜﻮرزا‬ ‫إﻏﻼق ﻣﺮان اﻟﻴـﻮم اﻷرﺑﻌﺎء‪ .‬وﻛﺎن ﻣﻤﺜﻠﻮن‬ ‫ﻣﻦ ﻣﻜﺘﺐ اﻟﺪﻋﻮة واﻹرﺷـﺎد ﺑﺤﻲ اﻟﺒﻄﺤﺎء‬ ‫ﺑﺎﻟﺮﻳـﺎض ﻗـﺪ ﺣـﴬوا اﻤـﺮان‪ ،‬واﻟﺘﻘـﻮا‬ ‫اﻟﻼﻋﺒﻦ اﻷﺟﺎﻧﺐ واﻤﺪرﺑﻦ وﺗﺤﺪﺛﻮا إﻟﻴﻬﻢ‬ ‫وأﻫﺪوﻫـﻢ ﻛﺘﻴﺒﺎت ﺗﺜﻘﻴﻔﻴـﺔ دﻳﻨﻴﺔ وﺟﺪت‬ ‫ارﺗﻴﺎﺣﺎ ﻛﺒﺮا ﰲ ﻧﻔﻮﺳﻬﻢ‪.‬‬

‫اﻷﺣﺴﺎء ـ ﻣﺼﻄﻔﻰ اﻟﴩﻳﺪة‬

‫ﺛﻤﺎﻧﻲ ﻣﺒﺎرﻳﺎت ﻓﻲ اﻟﺠﻮﻟﺔ اﻟـ ‪ 25‬ﻣ��� دوري رﻛﺎء ﻧﺪﻳﺔ اوﻟﻰ‬

‫اﻟﻨﺠﻤﺔ اﻟـﺬي ﻳﺤﺘﻞ اﻟﱰﺗﻴـﺐ اﻟﺮاﺑﻊ ﻋﴩ ﺑـ‬ ‫‪ 23‬ﻧﻘﻄـﺔ‪ ،‬ﻟﻘـﺎء ﺗﺒﺎﻳﻦ اﻟﻄﻤـﻮح‪ ،‬ﻓﺎﻟﻨﻬﻀﺔ‬ ‫ﻳﺴـﻌﻰ ﻟﻠﻔﻮز واﻟﺒﻘﺎء ﺿﻤﻦ اﻟﻔﺮق اﻤﻨﺎﻓﺴـﺔ‬ ‫ﻋﲆ اﻟﺼﻌﻮد ﻋﲆ أﻣﻞ أن ﺗﺨﺪﻣﻪ ﻧﺘﺎﺋﺞ اﻟﻔﺮق‬ ‫اﻷﺧﺮى‪ ،‬ﰲ ﺣﻦ ﻳﺮﻏﺐ اﻟﻨﺠﻤﺔ ﰲ اﻟﻬﺮوب ﻣﻦ‬ ‫ﺷﺒﺢ اﻟﻬﺒﻮط‪.‬‬ ‫اﻟﻘﺎدﺳﻴﺔ واﻟﺠﻴﻞ‬ ‫وﻳﺤﻞ اﻟﺠﻴﻞ ﻋﺎﴍ ﻓﺮق اﻟﺪوري ﺑـ ‪31‬‬ ‫ﻧﻘﻄﺔ ﺿﻴﻔﺎ ﻋﲆ اﻟﻘﺎدﺳـﻴﺔ ﺳﺎدس اﻟﻔﺮق ﺑـ‬ ‫‪ 37‬ﻧﻘﻄـﺔ‪ ،‬ﺣـﻦ ﻳﻠﺘﻘﻴﺎن ﻋﲆ ﻣﻠﻌـﺐ ﻣﺪﻳﻨﺔ‬ ‫اﻷﻣﺮ ﺳـﻌﻮد ﺑﻦ ﺟﻠـﻮي اﻟﺮﻳﺎﺿﻴﺔ ﰲ اﻟﺮاﻛﺔ‪،‬‬ ‫اﻟﻘﺎدﺳـﻴﺔ اﻟـﺬي ﻓﻘﺪ اﻟﺼـﺪارة ﺑﻌﺪ أن ﻧﺰف‬ ‫ﻋﺪﻳـﺪا ً ﻣـﻦ اﻟﻨﻘـﺎط ﻳﺴـﻌﻰ ﻟﻠﺘﻌﻮﻳﺾ ﻋﲆ‬ ‫ﺣﺴـﺎب اﻟﺠﻴﻞ اﻟـﺬي ﻫﻮ اﻵﺧﺮ ﻧـﺰف ﻧﻘﺎﻃﺎ ً‬ ‫وﻳﺴـﻌﻰ ﻟﻠﺘﻌﻮﻳـﺾ‪ ،‬ﻓﻨﻴﺎ ً اﻟﻘﺎدﺳـﻴﺔ أﻓﻀﻞ‬ ‫وﻣﺮﺷﺢ ﻟﻠﻔﻮز‪.‬‬ ‫اﻟﻌﺮوﺑﺔ واﻟﺮﺑﻴﻊ‬ ‫وﻳﺴـﺘﻀﻴﻒ اﻟﻌﺮوﺑﺔ ﻣﺘﺼﺪر اﻟﻔﺮق ﺑـ‬

‫اﻟﺪﻣﺎم ‪ -‬ﻋﲇ اﻤﻠﻴﺤﺎن‬

‫»ﻃﺎﺋﺮة اﻟﺼﻮاب« ﺗﺤﻠﻖ ﻓﻲ أﺟﻮاء اﻟﺪوري اﻟﻤﻤﺘﺎز‬

‫أﺣﺪ ﻳﺴﺘﻀﻴﻒ‬ ‫اﻟﻤﺠﺰل ﻓﻲ‬ ‫ذﻫﺎب اﻟﻤﻠﺤﻖ‬ ‫ﺣﺎﺋﻞ ‪ -‬أﺣﻤﺪ اﻟﻘﺒﺎع‬

‫ﺳﻌﻮد اﻤﻌﻴﲇ‬

‫)ﺗﺼﻮﻳﺮ‪ :‬ﺳﺎﻟﻢ اﻟﺴﻌﺪي(‬

‫ﻓﺮﺣـﺎن ﻏﺎﻟﺐ اﻟﺸـﻤﺮي‪ ،‬ﻋﺒـﺪ اﻟﺼﺎﻟﺢ‬ ‫ﺻﺎﻟﺢ وأﺣﻤﺪ ﺳﻬﻴﻞ‪.‬‬ ‫وﺿﻤـﻦ ﻣﻨﺎﻓﺴـﺎت راﱄ اﻟﺪراﺟﺎت‬ ‫اﻟﻨﺎرﻳﺔ ﻗﻠﺺ اﻟﺴـﻌﻮدي راﻛﺎن اﻟﺴﻠﻮم‬ ‫ﰲ ﻓﺌﺔ اﻟﻜﻮاد اﻟﺘﻮﻗﻴﺖ اﻟﺬي ﺧﴪه أﻣﺎم‬ ‫اﻹﻣﺎراﺗﻲ ﻋﺎﻃـﻒ اﻟﺰرﻋﻮﻧﻲ ﰲ اﻤﺮﺣﻠﺔ‬ ‫اﻻﻓﺘﺘﺎﺣﻴـﺔ‪ ،‬وﻧﺠـﺢ ﰲ اﺟﺘﻴـﺎز اﻤﺮﺣﻠﺔ‬ ‫اﻷﻗـﴫ واﻤﺨﺼﺼـﺔ ﻟﻠﺪراﺟﻦ ﺑﺄﴎع‬ ‫وﻗﺖ ﻟﻴﺆﻣﻦ ﻣﻮﻗﻌﻪ ﺑﺎﻤﺮﻛﺰ اﻟﺜﺎﻧﻲ ﺧﻠﻒ‬ ‫اﻹﻣﺎراﺗﻲ اﻟﺰرﻋﻮﻧﻲ‪ ،‬ﻣﻊ ﺗﻘﻠﻴﺺ اﻟﻔﺎرق‬ ‫إﱃ أﻗﻞ ﻣﻦ ﺛﻤﺎﻧـﻲ دﻗﺎﺋﻖ ﻋﻦ اﻹﻣﺎراﺗﻲ‬ ‫اﻟﺰرﻋﻮﻧـﻲ ﺻﺎﺣـﺐ اﻟﺨـﱪة اﻟﻜﺒﺮة ﰲ‬ ‫ﻋﺎﻟـﻢ اﻟﺮاﻟﻴﺎت اﻟﺼﺤﺮاوﻳـﺔ‪ ،‬وذﻟﻚ ﻗﺒﻞ‬ ‫ﺻﺪور اﻟﻨﺘﺎﺋﺞ اﻟﻨﻬﺎﺋﻴﺔ ﻟﻠﺠﻨﺔ اﻟﺘﺤﻜﻴﻢ‪.‬‬ ‫أﻣﺎ ﰲ ﻓﺌـﺔ اﻟﺪراﺟـﺎت اﻟﻨﺎرﻳﺔ ﻓﺌﺔ‬ ‫اﻟــ‪ 450‬ﳼ ﳼ وﻣـﺎ دون‪ ،‬ﻓﺤﺎﻓـﻆ‬ ‫اﻹﻣﺎراﺗـﻲ ﺧﺎﻟـﺪ اﻟﻔﻼﳼ ﻋـﲆ ﺗﻘﺪﻣﻪ‪،‬‬ ‫ﺑﻌﺪﻣﺎ ﺧﴪ اﻟﺴـﻌﻮدي ﻋﺎدل اﻟﺸﻴﺒﺎﻧﻲ‬ ‫اﻟﻮﻗـﺖ‪ ،‬أﻣـﺎ ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳـﺰ اﻟﻬﺬﻟﻮل ﻓﺤﻞ‬ ‫ﺛﺎﻟﺜـﺎً‪ .‬ﻳﺬﻛـﺮ أن اﻤﺮﺣﻠـﺔ اﻟﺜﺎﻟﺜـﺔ ﻣـﻦ‬ ‫اﻤﻨﺎﻓﺴـﺎت ﻟﻠﻴﻮم اﻷرﺑﻌﺎء ﺗﺒﻠﻎ ﻣﺴﺎﻓﺘﻬﺎ‬ ‫‪ 304‬ﻛﻴﻠﻮﻣـﱰات‪ ،‬وﻫﻲ أﻃـﻮل ﻣﺮﺣﻠﺔ‬ ‫ﻣـﻦ ﻣﻨﺎﻓﺴـﺎت راﱄ ﻫﺬا اﻟﻌـﺎم‪ ،‬ﻋﲆ أن‬ ‫ﺗﻘـﺎم اﻤﺮﺣﻠـﺔ اﻟﻨﻬﺎﺋﻴﺔ‪ ،‬وﺣﻔـﻞ ﺗﺘﻮﻳﺞ‬ ‫اﻟﻔﺎﺋﺰﻳـﻦ ﻳـﻮم اﻟﺨﻤﻴﺲ ‪ 28‬ﻣﻦ ﺷـﻬﺮ‬ ‫ﻣﺎرس اﻟﺠﺎري‪.‬‬

‫دوﻟﻴﻮ اﻻﺗﻔﺎق ﻳﻌﻮدون‬ ‫إﻟﻰ اﻟﺘﺪرﻳﺒﺎت ﺑﺤﻀﻮر‬ ‫»دﻋﺎة اﻟﺠﺎﻟﻴﺎت«‬

‫‪ 44‬ﻧﻘﻄـﺔ ﻋـﲆ أرﺿﻪ ﰲ‬ ‫اﻟﺠـﻮف‪ ،‬اﻟﺮﺑﻴـﻊ ﻣﺘﺬﻳﻞ‬ ‫ﻓﺮق اﻟﺪوري ﺑـ ‪ 18‬ﻧﻘﻄﺔ‬ ‫ﰲ ﻟﻘـﺎء ﻣﻬـﻢ ﻟﻠﻔﺮﻳﻘـﻦ‬ ‫ﻓﺎﻟﻌﺮوﺑﺔ ﻳﻄﻤﺢ ﰲ اﻟﻔﻮز‬ ‫واﻤﺤﺎﻓﻈﺔ ﻋـﲆ اﻟﺼﺪارة‬ ‫وﺗﻌﺰﻳﺰﻫﺎ ﰲ ﻇﻞ اﻤﻄﺎردة‬ ‫ﻣﻦ اﻟﻔﺮق واﻟﺮﺑﻴﻊ ﻣﺘﻌﻠﻖ‬ ‫ﺑﺄﻣﻞ اﻟﺒﻘﺎء‪.‬‬ ‫ﺣﻄﻦ وﺳﺪوس‬ ‫وﻋﲆ ﻣﻠﻌـﺐ ﻣﺪﻳﻨﺔ‬ ‫اﻤﻠـﻚ ﻓﻴﺼـﻞ اﻟﺮﻳﺎﺿﻴـﺔ ﰲ ﺟـﺎزان ﻳﺤـﻞ‬ ‫ﺳـﺪوس ﺻﺎﺣﺐ اﻟﱰﺗﻴﺐ اﻟﺨﺎﻣﺲ ﻋﴩ ﺑـ‬ ‫‪ 22‬ﻧﻘﻄﺔ ﺿﻴﻔـﺎ ﻋﲆ ﺣﻄﻦ ﺧﺎﻣﺲ اﻟﻔﺮق‬ ‫ﺑــ ‪ 41‬ﻧﻘﻄﺔ وﺑﻔﺎرق اﻷﻫﺪاف ﻋﻦ اﻟﻨﻬﻀﺔ‬ ‫اﻤﺘﺴﺎوي ﻣﻌﻪ ﰲ اﻟﻨﻘﺎط‪ ،‬ﺣﻄﻦ ﻋﲆ أرﺿﻪ‬ ‫ﻟـﻢ ﻳﺨﴪ أي ﻟﻘﺎء ﺗﺪﻋﻤـﻪ ﺟﻤﺎﻫﺮ ﺟﺎزان‪،‬‬ ‫ﻳﺪﺧﻞ اﻤﺒـﺎراة وﻋﻴﻨﻪ ﻋﲆ اﻟﻮﺻﺎﻓﺔ‪ ،‬ﰲ ﺣﻦ‬

‫ﻳﻠﻌﺐ ﺳﺪوس ﻟﻠﺨﺮوج‬ ‫ﺑﻨﻘﻄـﺔ ﻛـﻮن اﻤﺒـﺎراة‬ ‫ﺧﺎرج أرﺿﻪ‪.‬‬ ‫اﻟﻮﻃﻨﻲ واﻟﻄﺎﺋﻲ‬ ‫وﻳﺤـﻞ اﻟﻄﺎﺋـﻲ‬ ‫ﻓﺎرس اﻟﺸـﻤﺎل وﺻﺎﺋﺪ‬ ‫اﻟﻜﺒـﺎر اﻟـﺬي ﺷـﻬﺪ‬ ‫ﺗﺼﺎﻋـﺪا ﰲ اﻤﺴـﺘﻮى‬ ‫واﻟﻨﺘﺎﺋـﺞ ﺟﻌﻠـﻪ ﻳﺤﺘﻞ‬ ‫اﻟﱰﺗﻴـﺐ اﻟﺴـﺎﺑﻊ ﺑــ‬ ‫‪ 36‬ﻧﻘﻄـﺔ ﺿﻴﻔـﺎ ﻋﲆ‬ ‫اﻟﻮﻃﻨﻲ اﻟﺬي ﻧﺰف ﻛﺜﺮا ً ﻣﻦ اﻟﻨﻘﺎط وﺗﺠﻤﺪ‬ ‫رﺻﻴﺪه ﻋﻨـﺪ ‪ 26‬ﻧﻘﻄﺔ اﺣﺘـﻞ ﺑﻬﺎ اﻟﱰﺗﻴﺐ‬ ‫اﻟﺜﺎﻟـﺚ ﻋﴩ‪ ،‬اﻤﺒﺎراة ﺗﻘﺎم ﻋﲆ ﻣﻠﻌﺐ ﻣﺪﻳﻨﺔ‬ ‫اﻤﻠﻚ ﺧﺎﻟﺪ اﻟﺮﻳﺎﺿﻴﺔ ﰲ ﺗﺒﻮك‪.‬‬ ‫اﻷﻧﺼﺎر واﻟﺤﺰم‬ ‫وﻋـﲆ ﻣﻠﻌﺐ ﻣﺪﻳﻨـﺔ اﻷﻣـﺮ ﻣﺤﻤﺪ ﺑﻦ‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳـﺰ اﻟﺮﻳﺎﺿﻴـﺔ ﰲ اﻤﺪﻳﻨـﺔ اﻤﻨـﻮرة‬

‫ﻳﺤﻞ اﻟﺤـﺰم ﺻﺎﺣﺐ اﻟﱰﺗﻴـﺐ اﻟﺜﺎﻧﻲ ﻋﴩ‬ ‫ﺑــ ‪ 27‬ﻧﻘﻄـﺔ ﺿﻴﻔﺎ ﻋـﲆ اﻷﻧﺼـﺎر اﻟﺬي‬ ‫ﻳﺤﺘـﻞ اﻟﱰﺗﻴﺐ اﻟﺤـﺎدي ﻋﴩ واﻤﺘﺴـﺎوي‬ ‫ﻣﻌـﻪ ﰲ اﻟﻨﻘﺎط وﻳﻔﺼﻞ ﺑﻴﻨﻬﻤﺎ اﻷﻫﺪاف‪ ،‬ﰲ‬ ‫ﻟﻘﺎء ﺗﺤﺴـﻦ اﻤﺮاﻛﺰ واﻟﻬـﺮوب ﻣﻦ ﻣﻨﻄﻘﺔ‬ ‫اﻟﺨﻄﺮ‪.‬‬ ‫اﻟﺒﺎﻃﻦ وأﺑﻬﺎ‬ ‫وﻋﲆ ﻣﻠﻌﺐ اﻟﺘﻌﻠﻴﻢ ﰲ ﺣﻔﺮ اﻟﺒﺎﻃﻦ ﻳﺤﻞ‬ ‫أﺑﻬﺎ ﺛﺎﻣﻦ ﻓﺮق اﻟﺪوري ﺑـ ‪ 34‬ﻧﻘﻄﺔ ﺿﻴﻔﺎ‬ ‫ﻋﲆ ﺣﺼـﺎن اﻟـﺪوري ﻫﺬا اﻤﻮﺳـﻢ اﻟﺒﺎﻃﻦ‬ ‫ﺻﺎﺣﺐ اﻟﱰﺗﻴﺐ اﻟﺘﺎﺳﻊ ﺑـ ‪ 33‬ﻧﻘﻄﺔ؛ ﺣﻴﺚ‬ ‫ﻳﻌﺘﱪ ﻫﺬا اﻤﻮﺳﻢ اﻟﺜﺎﻧﻲ ﻟﻪ ﺑﺎﻟﺪوري وﺣﻘﻖ‬ ‫ﻧﺘﺎﺋـﺞ وﻣﺴـﺘﻮﻳﺎت ﻟﻢ ﺗﺤﻘﻘﻬﺎ ﻓـﺮق أﻗﺪم‬ ‫ﻣﻨﻪ‪ ،‬أﺑﻬﺎ ﻳﺪﺧﻞ اﻟﻠﻘﺎء ﺑﻌﺪ ﺗﻐﻴﺮ ﻣﺪرﺑﻪ إﺛﺮ‬ ‫ﺧﻤﺎﺳـﻴﺔ اﻟﻨﻬﻀﺔ‪ ،‬واﻟﺒﺎﻃﻦ ﻳﺴـﻌﻰ ﻟﻠﻔﻮز‬ ‫وﺗﺤﺴـﻦ ﻣﺮﻛﺰه واﻤﻨﺎﻓﺴﺔ ﻋﲆ اﻟﺼﻌﻮد ﰲ‬ ‫ﺣﺎل ﺧﺪﻣﺘﻪ ﻧﺘﺎﺋﺞ اﻟﻔﺮق اﻷﺧﺮى‪.‬‬

‫ﺑﻴﺖ اﻟﺸـﺒﺎب ﰲ اﻟﺪﻣﺎم اﻟﺠﻮاﺋﺰ واﻟﻬﺪاﻳﺎ ﻋﲆ اﻟﻔﺮق‬ ‫اﻟﻔﺎﺋﺰة‪.‬‬ ‫ﻳُﺸـﺎر إﱃ أن ﻣﺠﻠـﺲ اﻟﺘﺪرﻳـﺐ اﻟﺘﻘﻨـﻲ واﻤﻬﻨـﻲ‬ ‫ﺑﺎﻤﻨﻄﻘـﺔ اﻟﴩﻗﻴـﺔ وﺑﺮﻋﺎﻳـﺔ رﺋﻴﺲ اﻤﺠﻠﺲ ﺳـﻤﺮ ﺑﻦ‬ ‫ﻣﺤﻤﺪ اﻟﺴـﻠﻴﻤﺎن اﺳـﺘﻀﺎف اﻟﺒﻄﻮﻟﺔ ﻋـﲆ ﻣﻼﻋﺐ ﻧﺎدي‬ ‫اﻟﻨﻬﻀـﺔ ﰲ اﻟﺨﱪ‪ ،‬ﺧﻼل اﻟﻔـﱰة ﻣﻦ ‪ 5/8‬ﺣﺘﻰ ‪،5/16‬‬ ‫وﺷـﺎرك ﻓﻴﻬﺎ ﻛﻞ ﻣﻦ ﻣﻨﺘﺨﺐ ﻣﺠﻠﺲ اﻟﴩﻗﻴﺔ‪ ،‬وﻣﺠﻠﺲ‬ ‫اﻟﺮﻳﺎض‪ ،‬وﻣﺠﻠﺲ اﻟﺤﺪود اﻟﺸﻤﺎﻟﻴﺔ‪.‬‬

‫اﻟﻬﺪاﻳﺔ ﻳﻠﻐﻲ ﻋﻘﺪ ﻣﺪرب‬ ‫اﻟﻄﺎﺋﺮة ‪°‬ﺳﺒﺎب ﻣﺎﻟﻴﺔ‬ ‫اﻟﻘﻄﻴﻒ ‪ -‬ﻳﺎﴎ اﻟﺴﻬﻮان‬ ‫أﻋﻔﺖ إدارة ﻧﺎدي اﻟﻬﺪاﻳﺔ ﻣﺪرب اﻟﻔﺮﻳﻖ اﻷول ﻟﻜﺮة‬ ‫اﻟﻄﺎﺋﺮة اﻤﴫي ﺷـﺎدي اﻟﺸـﻌﺮاوي‪ ،‬ﻣﻦ ﻣﻨﺼﺒﻪ‪،‬‬ ‫وﻋﻴّﻨـﺖ ﻣﺪرب ﻓﺌـﺔ اﻟﻨﺎﺷـﺌﻦ واﻟﺸـﺒﺎب اﻟﻮﻃﻨﻲ‬ ‫ﺗﻴﺴﺮ اﻟﻌﺒﺎس ﺑﺪﻻ ً ﻋﻨﻪ‪.‬‬ ‫ﻣﻦ ﺟﻬﺘﻪ أﻛﺪ رﺋﻴﺲ اﻟﻨﺎدي ﻋﲇ اﻟﺰاﻳﺮ ﻟـ«اﻟﴩق«‪،‬‬ ‫أن ﺳـﺒﺐ إﻟﻐﺎء ﻋﻘﺪ اﻤﺪرب‪ ،‬ﻣﺎدي ﺑﺤـﺖ‪ ،‬وأوﺿﺢ »أن‬ ‫اﻤﺪرب ﻳﻜﻠـﻒ اﻟﻨﺎدي ﻣﻊ اﻟﻼﻋـﺐ اﻟﱪازﻳﲇ اﻤﺤﱰف دا‬ ‫ﺳـﻮزا‪ ،‬اﻟﺬي ﺗﻌﺎﻗﺪﻧﺎ ﻣﻌـﻪ ﻗﺒﻞ أﻛﺜﺮ ﻣﻦ ﺷـﻬﺮ‪ ،‬ﻣﺒﺎﻟﻎ‬ ‫ﻣﺎدﻳـﺔ ﻃﺎﺋﻠـﺔ‪ ،‬ﻗـﺪ ﺗﺤﻤّ ﻞ اﻟﻨـﺎدي دﻳﻮﻧﺎ ﰲ اﻤﺴـﺘﻘﺒﻞ‪،‬‬ ‫ﺧﺎﺻﺔ ﻣـﻊ ﻗﻠﺔ اﻟﺪاﻋﻤـﻦ«‪ .‬وأﺿﺎف »أﻋﺘﻘـﺪ أن ﻧﻈﺎم‬ ‫ﻣﻜﺘـﺐ اﻟﻌﻤـﻞ اﻟﺠﺪﻳـﺪ‪ ،‬ﻓﻴﻤﺎ ﻳﺨـﺺ ﻋﻤﻠﻴـﺔ ﺗﻮﻇﻴﻒ‬ ‫اﻷﺟﺎﻧﺐ‪ ،‬ﺳـﺎﻫﻢ ﺑﺸـﻜﻞ ﻛﺒﺮ ﰲ اﻟﺘﻮﺟﻪ أﻳﻀـﺎ ً إﱃ إﻟﻐﺎء‬ ‫ﻋﻘـﺪ اﻤﺪرب‪ ،‬اﻟﺬي ﻧﻌﺘـﱪه ﻛﻔﺎءة ﺗﺪرﻳﺒﻴـﺔ ﺟﻴﺪة‪ ،‬وﻗﺪ‬ ‫ﺳـﺎﻫﻢ ﰲ ﺗﺤﻘﻴﻖ ﻧﺘﺎﺋﺞ ﺟﻴﺪة ﰲ اﻟﺪوري اﻤﻤﺘﺎز ﻣﺆﺧﺮاً‪،‬‬ ‫وﻟﻜـﻦ اﻟﺒﺪﻳﻞ ﻛﻔـﺎءة وﻃﻨﻴﺔ ﺟﻴﺪة أﻳﻀـﺎ‪ ،‬وﻗﺎد ﻓﺮﻳﻘﻲ‬ ‫اﻟﻨﺎﺷﺌﻦ واﻟﺸـﺒﺎب ﻟﺘﺤﻘﻴﻖ ﺑﻄﻮﻟﺔ اﻟﺪوري اﻤﻤﺘﺎز ﻫﺬا‬ ‫اﻟﻌﺎم وﻗﺒﻞ ﻧﻬﺎﻳﺘﻪ ﺑﺠﻮﻟﺘﻦ«‪.‬‬


‫قرعة مونديال الشباب تضع العراق في مواجهة إنجلترا‬ ‫إسطنبول ‪ -‬أ ف ب‬ ‫س�حبت ي أس�طنبول أمس قرع�ة نهائيات‬ ‫كأس العال�م للش�باب تحت ‪ 20‬عام�اً‪ ،‬حيث وقع‬ ‫منتخب الع�راق ي امجموعة الخامس�ة إى جانب‬ ‫إنجلرا وتشيي وبطل إفريقيا الذي سيحدد احقاً‪.‬‬

‫رياضـة‬

‫وتقام كأس العالم ي تركيا من ‪ 21‬يونيو‬ ‫إى ‪ 13‬يوليو امقبلن‪ .‬وش�ارك ي عملية سحب‬ ‫القرع�ة أمن عام ااتح�اد الدوي جروم فالكه‬ ‫وامدربان الس�ابقان منتخب تركيا فاتح تريم‬ ‫ومصطفى دنيزي باإضافة إى نجمي امنتخب‬ ‫الرك�ي الس�ابقن الحارس روس�تو ريس�بر‬ ‫وأفض�ل هداف ي تاريخ الك�رة الركية هاكان‬

‫سوكور‪ .‬وش�ارك أيضا عضو اللجنة التنفيذية‬ ‫ي ااتح�اد ال�دوي وعض�و اللجن�ة امنظم�ة‬ ‫للبطولة هاني أبو ريدة‪.‬‬ ‫يذك�ر أن البطولة تش�هد غي�اب عماقي‬ ‫الكرة اأمريكية الجنوبي�ة‪ ،‬اأرجنتن صاحبة‬ ‫الرقم القي�اي ي عدد األقاب (س�ت مرات)‪،‬‬ ‫والرازي�ل حاملة اللقب ي النس�خة اماضية ي‬

‫كولومبيا عام ‪ 2011‬وامتوجة به خمس مرات‪.‬‬ ‫وهنا نتيجة سحب القرعة‪:‬‬ ‫امجموع�ة اأوى‪ :‬فرنس�ا‪ ،‬منتخ�ب‬‫إفريقي‪ ،‬الوايات امتحدة‪ ،‬إسبانيا‬ ‫ امجموعة الثانية‪ :‬كوبا‪ ،‬كوريا الجنوبية‪،‬‬‫منتخب إفريقي‪ ،‬الرتغال‬ ‫‪ -‬امجموع�ة الثالث�ة‪ :‬تركيا‪ ،‬س�الفادور‪،‬‬

‫‪31‬‬

‫كولومبيا‪ ،‬أسراليا‬ ‫ امجموع�ة الرابعة‪ :‬امكس�يك‪ ،‬اليونان‪،‬‬‫الباراغواي‪ ،‬منتخب إفريقي‬ ‫ امجموع�ة الخامس�ة‪ :‬تش�يي‪ ،‬بط�ل‬‫إفريقيا‪ ،‬إنجلرا‪ ،‬العراق‬ ‫ امجموع�ة السادس�ة‪ :‬بط�ل أوقياني�ا‪،‬‬‫أوزبكستان‪ ،‬اأوروغواي‪ ،‬كرواتيا‬

‫مدرب امنتخب الركي السابق الركي فاتح تريم شارك ي إجراء القرعة‬ ‫ويظهر ي الصورة أمن عام ااتحاد الدوي جروم فالكه (أ ف ب)‬

‫اأربعاء ‪ 15‬جمادى اأولى ‪1434‬هـ ‪ 27‬مارس ‪2013‬م العدد (‪ )479‬السنة الثانية‬

‫كام عادل‬

‫فريد ينقذ البرازيل من‬ ‫الخسارة أمام روسيا‬

‫عادل التويجري‬

‫(أ ف ب)‬

‫امنتخب الرازيي أدرك التعادل أمام روسيا ي الوقت القاتل‬ ‫لندن ‪ -‬أ ف ب‬

‫«ريدينج» يستعين‬ ‫بـ «أدكينز» من أجل البقاء‬ ‫لندن ‪ -‬د ب أ‬ ‫أك�د نايجل أدكينز عقب اإع�ان عن تعيينه مدربا ً جدي�دا ً لنادي ريدينج‬ ‫اإنجليزي لكرة القدم‪ ،‬أمس الثاثاء‪ ،‬أنَه س�يبذل قصارى جهده مساعدة‬ ‫النادي عى البقاء ضمن مسابقة الدوري اإنجليزي اممتاز‪.‬‬ ‫ويح ُل أدكينز‪ ،‬الذي قاد فريق ساوثمبتون للتأهل إى الدوري اممتاز مرتن‬ ‫متتاليت�ن قبل إقالته م�ن تدريب الفري�ق قبل ش�هرين‪ ،‬ي ريدينج مح َل‬ ‫برايان ماكديرموت الذي رحل عن منصبه ي النادي ي وقت سابق من هذا الشهر‪.‬‬ ‫وقال أدكينز «‪ 48‬عاماً» ي مؤتمر صحفي‪« :‬إنني سعيد بتوي منصب امدير الفني‬ ‫لريدينج‪ ..‬س�نركز عى كل مباراة عى حدة‪ ،‬وسنحاول إبقاء هذا النادي بالدوري‬ ‫اممت�از‪ .‬إنَه نا ٍد جيد‪ ،‬وأنا معجب به كثراً»‪ .‬وأضاف أدكينز‪« :‬إنَنا اآن ي الدوري‬ ‫اممتاز ونريد البقاء فيه‪ ،‬أش�عر بإثارة بالغة»‪ .‬ويحت� ُل ريدينج امركز الثاني من‬ ‫الق�اع برتي�ب الدوري اإنجليزي حاليا ً بفارق س�بع نقاط خل�ف منطقة اأمان‬ ‫بعدما ُمن َِي بأربع هزائم متتالية‪ ،‬وذلك قبل ثماني جوات عى نهاية اموس�م‪ .‬من‬ ‫جانبه‪ ،‬أعلن ريدينج ي بيان أ َن أدكينز َ‬ ‫وقع مساء اإثنن عقدا ً تدريبيا ً مع النادي‬ ‫يمت� ُد حتى عام ‪ ،2016‬ووصف امدرب الجديد بأنه «الرجل امناس�ب لريدينج»‪.‬‬ ‫وقال أنتون زينجاريفيتش‪ ،‬مالك النادي‪« :‬إنني سعيد بضم نايجل إى نادينا؛ أنه‬ ‫اأمثل بالنس�بة لنا‪ ..‬لقد قمنا بهذا التعين ووضعنا ي ااعتبار امس�تقبل القريب‬ ‫والبعيد حيث يستطيع نايجل اميَ بنادينا ُقدُماً»‪.‬‬

‫وجاء التهديد اأول من جانب الروس مرتن عى التواي بعد الدفاع‬ ‫اأول ثم الحارس جوليو س�يزار الذي تصدى براعة لقذيفة من امدافع‬ ‫س�رغي إيغناشيفيتش (‪ ،)3‬وفوت إلكسندر كرجاكوف فرصة افتتاح‬ ‫التسجيل بعد أن جانبت كرته القائم اأير (‪ ،)10‬وفرصة ثانية لاعب‬ ‫ذات�ه إثر ركنية وتس�ديدة من مس�افة قريبة ارتدت الك�رة من قدمي‬

‫هرنانيس إى ركنية أخرى (‪.)13‬‬ ‫وم�ع انطاق الش�وط الثاني‪ ،‬أج�رى كابيلو ثاثة تغي�رات (ي الدفاع‬ ‫والوس�ط والهجوم)‪ ،‬وتابعت الرازيل زحفها نحو امنطقة الروسية‪ ،‬وأخرج‬ ‫س�كواري مهاجم تشلي أوس�كار وأرك بدا ً منه هولك اعب زينيت سان‬ ‫بطرس�بورغ ال�روي ي أول تبدي�ل (‪ ،)67‬وأبط�ل غابول�وف مفعول كرة‬ ‫لنيمار (‪ ،)71‬وفش�ل الروس أربع مرات متتالية ي إيداع الكرة الش�باك من‬ ‫مسافة قريبة قبل أن تعود إى فيكتور فايزولن الذي أعادها إى امرمى هدفا ً‬ ‫روسيا ً خافا ً مجريات امباراة (‪.)73‬‬ ‫ونزل دييغو كوس�تا اعب أتلتيكو مدريد اإس�باني ب�دا ً من ريكاردو‬ ‫كاكا (ري�ال مدريد) ي ثاني تبديل لس�كواري (‪ ،)79‬وأض�اع فريد فرصة‬ ‫إدراك التع�ادل بعد عرضية م�ن الجهة اليرى أرس�لها هولك (‪ ،)84‬ونفذ‬ ‫هرناني�س ركلة حرة من عى خط امنطقة علت امق�ص اأير (‪ ،)88‬ووقع‬ ‫التعادل ي الوقت القاتل بعدما مرر هولك كرة إى مارسيلو ي الجهة اليرى‬ ‫أرسلها اأخر عرضية‪ ،‬وعالجها فريد برعة ي الشباك (‪.)90‬‬ ‫وي الوقت بدل الضائع‪ ،‬كادت الرازيل تحقق الفوز بعد لعبة مش�ركة‬ ‫ب�ن فريد ومارس�يلو وهول�ك أيضا‪ ،‬لكنها ل�م تكتم�ل (‪ ،)2+90‬ورد قائد‬ ‫امنتخ�ب الروي رومان ش�روكوف بفرصة خطرة لم يحس�ن اس�تغالها‬ ‫(‪.)3+90‬‬

‫هدف قاتل يحرم عمان من الفوز على أستراليا‬ ‫سيدني ‪( -‬ا ف ب)‬ ‫أه�در امنتخ�ب العمان�ي‬ ‫فرص�ة تاريخي�ة إس�قاط‬ ‫أس�راليا ي عق�ر دارها عند‬ ‫تلقي�ه هدف�ا ً ي الدقائ�ق‬ ‫الخم�س اأخ�رة وع�اد‬ ‫متع�ادا ً ‪ 2-2‬م�ع مضيفه‪ ،‬أمس‬ ‫الثاث�اء ي الجول�ة الس�ابعة من‬ ‫منافس�ات امجموع�ة اأوى ضمن‬ ‫الدور الرابع الحاس�م للتصفيات‬ ‫اآسيوية امؤهلة إى نهائيات كأس‬ ‫العالم لكرة القدم ي الرازيل عام‬ ‫‪.2014‬‬ ‫وس�جّ ل عبد العزي�ز امقباي‬ ‫(‪ )6‬ومي�ي جيديناك (‪ 49‬خطأ ي‬ ‫مرم�ى فريقه) ه�دي عمان‪ ،‬وتيم‬ ‫كايهل (‪ )52‬وبريت هومان (‪)85‬‬ ‫هدي أسراليا‪.‬‬ ‫ورفعت أسراليا رصيدها إى‬ ‫‪ 6‬نقاط من ‪ 5‬مباريات وعمان إى‬

‫(أف ب)‬ ‫العماني إسماعيل العجمي يحاول تجاوز أحد اعبي أسراليا‬ ‫ويتأه�ل اأول والثان�ي م�ن اأوى ذهاب�ا ً وإياب�ا ً ي ملح�ق‬ ‫‪ 6‬نقاط من ‪ 6‬مباريات‪.‬‬ ‫وكانت مباراة الذهاب انتهت امجموعة مبارة إى النهائيات ي آس�يوي‪ ،‬يع�ر امتأه�ل في�ه إى‬ ‫بتعادل س�لبي ي عم�ان ي يونيو الرازي�ل‪ ،‬ع�ى أن يلتقي صاحب خ�وض ملحق آخر م�ن مباراتن‬ ‫امرك�ز الثالث مع ثال�ث امجموعة أيضا ً مع خامس أمريكا الجنوبية‪.‬‬ ‫‪.2012‬‬

‫سيول ‪ -‬أ ف ب‬

‫مدرب قطر فهد عبدالله يحتج عى الحكم واأخر يهدده باإبعاد‬

‫‪adel@alsharq.net.sa‬‬

‫نيوزيلندا تقترب من المونديال‬ ‫ولينجتون ‪(-‬د ب أ) واصل�ت نيوزيلن�دا أم�س الثاث�اء‬ ‫انتصاراته�ا بالتصفيات النهائي�ة منطقة أوقيانوس�يا‪ ،‬امؤهلة‬ ‫لبطول�ة كأس العال�م ‪ 2014‬بالرازيل بتغلبها ع�ى مضيفتها‬ ‫جزر سليمان ‪ /2‬صفر‪.‬‬ ‫وسجل تيم باين هدي نيوزيلندا ي الدقيقتن ‪ 3‬و‪ 88‬من امباراة‬ ‫ليقود باده للفوز الس�ادس لها ي امرحل�ة الثالثة النهائية من‬ ‫تصفي�ات أوقيانوس�يا التي تض�م أربعة منتخب�ات فقط‪ ،‬هي‬ ‫نيوزيلندا‪ ،‬وكاليدونيا الجديدة‪ ،‬وبولينيسيا الفرنسية (تاهيتي)‪،‬‬ ‫وجزر سليمان‪.‬‬ ‫ي الوق�ت نفس�ه‪ ،‬تغلب�ت كاليدوني�ا الجدي�دة عى بولينيس�يا‬ ‫الفرنس�ية ‪ /1‬صفر ي مباراة منطقة أوقانوسيا اأخرى بهدف‬ ‫لاع�ب س�يزار لولوه�ي‪ .‬ورفع�ت نيوزيلندا رصيده�ا إى ‪18‬‬ ‫نقطة ي صدارة مجموعة أوقيانوس�يا النهائي�ة متقدمة بفارق‬ ‫س�ت نقاط أمام كاليدونيا الجديدة‪ .‬وبذلك تأهلت نيوزيلندا إى‬ ‫ملح�ق فاصل تلتقي خاله مع الفريق صاحب امركز الرابع من‬ ‫مجموع�ة اتحاد كونكاكاف (دول أمريكا الش�مالية والوس�طى‬ ‫وجزر الكاريبي) ي نوفمر امقبل‪ .‬ويتأهل الفائز من هذا املحق‬ ‫إى نهائيات الرازيل ‪.2014‬‬

‫هل يعود مورينيو لـ «تدريب تشلسي»؟‬

‫قطر تخسر من كوريا الجنوبية في الوقت بدل الضائع‬

‫(أ ف ب)‬

‫• رئيس اأهي يسعى إى الـ ‪ 70‬مليونا ً !‬ ‫• رئيـس ااتحـاد يقول عن الراعي (أخـذوا ‪ 10‬أضعاف ) وكانت‬ ‫الرعاية (اجتماعية) !‬ ‫• الشباب صمت !‬ ‫• النر (هدوء) !‬ ‫• إن كانـت اأندية (امتكتلة) قد دخلت ي مفاوضات مع الراعي‬ ‫الجديد دون عقود بأيديها فذاك يعني (خسارة)!‬ ‫• إشكالية اأندية عموما ً اافتقاد إدارات تسويق (متخصصة) !‬ ‫• إدارات تسويق تقيم امنتج الحقيقي !‬ ‫• وفق دراسات وأبحاث !‬ ‫• وتعريف عوائد امستثمر (الحقيقية) !‬ ‫• وتقيسها (بالهللة) !‬ ‫• وليس بنا ًء عى (قالوا لنا) و (قلنا لهم) !‬ ‫• كرة القدم منتج ناجح !‬ ‫• ومربح جدا ً !‬ ‫• خصوصا ً ي بلد فتي كما هي الحال لدينا !‬ ‫• انظروا كيف جاء راعي الدوري (الجديد) !‬ ‫• ليس من أجل (الرعاية ااجتماعية) !‬ ‫• بل ااستثمار الحقيقي !‬ ‫• ما كان ي السابق‪ ،‬أشبه (ببيع) كل يء مقابل (فتات)!‬ ‫• متاجراأندية (معطلة) ماليا ً !‬ ‫• الراعي هو امستفيد من الدخل !‬ ‫• دعايات ورعايات النجوم (معطلة) !‬ ‫• الرعاة (يقتحمون) كل زوايا اأندية !‬ ‫• اأندية ا تملك حوا ً وا قوة !‬ ‫• إن كانت رعايات اأندية ستسر بذات امنهجية السابقة !‬ ‫• حيـث (الراعـي) يـأكل اأخر واليابـس بينما النـادي يفرح‬ ‫(برغيف خبز) !‬ ‫• فذاك ليس (استثمار) !‬ ‫• بل (استعمار) !‬

‫بالمختصر‬

‫أنق�ذ فري�د منتخ�ب الرازيل لك�رة القدم م�ن هزيمة‬ ‫تاريخية أمام نظره الروي‪ ،‬وأدرك له التعادل ‪ 1-1‬ي‬ ‫وقت قاتل من امباراة الدولي�ة الودية التي أقيمت اإثنن‬ ‫ي لندن‪.‬‬ ‫يذكر أن روس�يا لم تفز ي أي من امواجهات اأربع السابقة‬ ‫ب�ن الطرفن بعد انف�راط عقد ااتحاد الس�وفياتي ال�ذي لم يفز‬ ‫بدوره ي أي من امباريات السبع بينهما‪.‬‬ ‫وكانت الرازيل‪ ،‬بطلة العالم خمس مرات (رقم قياي) التي تس�تعد‬ ‫استضافة بطولة القارات (‪ )2013‬وامونديال (‪ ،)2014‬تعادلت مع إيطاليا‬ ‫‪ 2-2‬الجمعة‪ ،‬فيما تأجلت مباراة روسيا مع مضيفتها إيرلندا الشمالية‬ ‫ضمن التصفيات اأوروبية إى الس�بت ثم إى أجل غر مس�مى بس�بب‬ ‫الثلوج‪.‬‬ ‫عى ملعب س�تامفورد بريدج الذي يعرفه م�درب الرازيل لويز فيليبي‬ ‫س�كواري كونه أرف عى صاحبه تش�لي نحو سبعة أشهر قبل أن يعزل‬ ‫من منصبه (‪ ،)2009-2008‬غاب منتخب «السامبا» تماما ً عن أجواء اللقاء‬ ‫ي ثلث الساعة اأول‪ ،‬وتعرض لضغط شديد من رجال اإيطاي فابيو كابيلو‪.‬‬

‫استعمار !‬

‫حققت كوري�ا الجنوبي�ة فوزا ً ي‬ ‫الوق�ت القاتل ع�ى قطر‬ ‫‪ 1-2‬أم�س الثاث�اء ي‬ ‫سيول ي الجولة السابعة‬ ‫م�ن منافس�ات ال�دور‬ ‫الراب�ع الحاس�م للتصفي�ات‬ ‫اآسيوية امؤهلة إى نهائيَات كأس‬ ‫العال�م لك�رة الق�دم ي الرازيل عام‬ ‫‪.2014‬‬ ‫س�جَ ل ي كيون هو (‪ )60‬وسون هيونغ‬ ‫م�ن (‪ )6+90‬ه�دي كوري�ا الجنوبية‪،‬‬ ‫وخلفان إبراهيم (‪ )64‬هدف قطر‪.‬‬ ‫وبذلك رفعت كوري�ا الجنوبية رصيدها‬ ‫إى ‪ 10‬نقاط (من ‪ 5‬مباريات) فانتزعت‬ ‫صدارة امجموعة مؤقتاً‪.‬‬

‫ق�دم امنتخ�ب القط�ري مب�اراة‬ ‫كبرة م�ن الناحية الدفاعي�ة‪ ،‬خصوصا ً‬ ‫َ‬ ‫مضيف�ه م�ن‬ ‫ي الش�وط اأول‪ ،‬وح�رم‬ ‫ااق�راب م�ن امرم�ى باس�تثناء بعض‬ ‫الفرص غر الخطرة‪ ،‬أبرزها تسديدة ي‬ ‫شونغ يو (‪ )50‬التي م َرت بجوار القائم‪.‬‬ ‫ومع بداي�ة الش�وط الثاني‪ ،‬أجرى‬ ‫م�درب كوريا الجنوبية تغي�را ً هجوميا ً‬ ‫للوص�ول إى امرم�ى القط�ري فدف�ع‬ ‫بامهاجم ي دونغ بدا ً من جاي دونغ ون‬ ‫(‪ ،)53‬ودفع امنتخب القطري ثمنا ً غاليا ً‬ ‫لع�دم امراقبة الدفاعي�ة لاعبي الخصم‬ ‫داخ�ل منطقت�ه‪ ،‬فم�ن كرة م�ن الجهة‬ ‫الي�رى ارتق�ى ي كيون ه�و‪ ،‬وتابعها‬ ‫ً‬ ‫بحري�ةٍ تام�ةٍ‬ ‫خلفي�ة برأس�ه ي امرمى‬ ‫القطري مسجاً الهدف ااول (‪.)60‬‬ ‫تخى امنتخ�ب القطري عن حذره‪،‬‬

‫واندفع للهجوم بعد أن اهتزت ش�باكه‪،‬‬ ‫فانطل�ق بهجمة وصلت الكرة عى إثرها‬ ‫إى خلف�ان عى حدود امنطقة فس� َددَها‬ ‫أرضي�ة ً‬ ‫ً‬ ‫قوية ح�اول الح�ارس إبعادَها‬ ‫لكنها تابعت طريقها إى الزاوية اليمنى‬ ‫لتسجل هدف التعادل‪.‬‬ ‫َ‬ ‫تغرت امب�اراة تماما ً بعد الهدفن‬ ‫حي�ث اندف�ع الفريق�ان إى الهج�وم‪،‬‬ ‫وضغط امنتخ�ب الك�وري ي الدقائق‬ ‫اأخ�رة ب�كل خطوط�ه لخطف هدف‬ ‫الفوز فتحقق له ما أراد‪ ،‬فخطف هدفا ً‬ ‫قاتاً منحه ثاث نقاط ثمينة ي مشوار‬ ‫التصفي�ات عر س�ون ميون�غ من ي‬ ‫الدقيقة السادس�ة من الوق�ت الضائع‬ ‫ال�ذي تابع ك�ر ًة ارتدت م�ن العارضة‬ ‫فأعاده�ا بق�وة ي الزاوي�ة اليمن�ى‬ ‫للمرمى‪.‬‬

‫لندن ‪ -‬أ ف ب لم يكن تريح جوزيه مورينيو قبل أيام‬ ‫بريئ�ا ً عندما ق�ال إن ا يء يمنعه من تدريب فريق س�بق‬ ‫له اإراف عليه س�ابقاً‪ ،‬إذ يبدو أن مالك تش�لي اإنكليزي‬ ‫ال�روي روم�ان أبراموفيتش فت�ح الباب أمام�ه للعودة إى‬ ‫صف�وف الفريق اللندني الذي تركه عام ‪ 2007‬بعد أن قاده‬ ‫إى إحراز خمسة ألقاب ي مدى ثاث سنوات ونصف السنة‪.‬‬ ‫وت�رك مورينيو منصبه بعد خافات ح�ادة مع أبراموفيتش‬ ‫ي ق�رار لم يعج�ب أنصار النادي الذين خرج�وا بتظاهرات‬ ‫طالبت بإعادة امدرب إى منصبه من دون طائل‪.‬‬ ‫لك�ن امقربن من رجل اأعمال ال�روي يؤكدون أن العاقة‬ ‫تحس�نت ي اآون�ة اأخ�رة وقد أه�دى املياردي�ر الروي‪،‬‬ ‫مورينيو ساعة ذهبية تقدر ب‪ 250‬ألف دوار‪.‬‬ ‫وحق�ق موريني�و نجاحات كبرة بعد رحيله عن تش�لي إذ‬ ‫اس�تلم تدريب انرميان وق�اده إى ثاثية تاريخية (الدوري‬ ‫وال�كأس امحليان ودوري أبطال أوروب�ا) قبل أن ينتقل إى‬ ‫ريال مدريد حيث وضع حدا لس�يطرة برش�لونة عى اللقب‬ ‫عى مدى ثاثة مواس�م وقاد الفري�ق املكي إى اللقب امحي‬ ‫اموس�م اماي��� .‬وهو مرشح إحراز كأس إسبانيا هذا اموسم‬ ‫للم�رة الثانية عى الت�واي ومن أبرز امرش�حن إحراز لقب‬ ‫دوري أبطال أوروبا‪.‬‬ ‫ونقل�ت صحيفة «داي�ي مايل» أم�س الثاثاء ع�ن مصادر‬ ‫مطلع�ة ي أروقة الن�ادي اللندن�ي أن مورينيو س�يعود إى‬ ‫تدريب تش�لي اموس�م امقبل وأن النادي ا يستطيع إعان‬ ‫ذلك رسميا ً احراما ً للعقد الذي يربط مورينيو بريال مدريد‪.‬‬ ‫وامعروف أن مدرب تش�لي الحاي اإسباني رافايل بينيتيز‬ ‫سيرك منصبه ي نهاية اموسم الحاي‪.‬‬


‫أﺧﻴﺮة‬

‫ارﺑﻌﺎء ‪15‬ﺟﻤﺎدى اوﻟﻰ ‪1434‬ﻫـ‬ ‫‪ 27‬ﻣﺎرس ‪2013‬م‬ ‫اﻟﻌﺪد )‪ (479‬اﻟﺴﻨﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬

‫ﺗﺮاﺗﻴﻞ‬

‫ﺗﻐﺮﻳﺪات‬ ‫ِا ِﺑﻚ ِﻣﻦ‬ ‫ِ‬ ‫اﻟﺴ ِﻠﻒ‪ ..‬واﺿﺤَ ﻚ ﻋﻠﻰ‬ ‫ﱠ‬ ‫ﺗﻐﺮﻳﺪات َﻣﻦ َﺧ َﻠﻒ!‬ ‫ِ‬

‫أﺣﻤﺪ‬ ‫ﺣﺎﻓﻲ‬

‫ﺧﺎﻟﺪ اﻟﺴﻴﻒ‬

‫ﻣﺤﻤﺪ ﻋﻠﻲ اﻟﺒﺮﻳﺪي‬

‫ﺑﺎﻟﻌﻴﻦ اﻟﻤﺠﺮدة‬

‫‪khaledalsaif@alsharq.net.sa‬‬

‫ﻳﻄﻮرون »ﺳﺘﺮة‬ ‫ﺑﺎﺣﺜﻮن ﱢ‬ ‫ﺗَﺨَ ﱟﻒ« ﺷﺪﻳﺪة اﻟﺮﻗﺔ‬

‫ﻛﺎرﻳـﻜـــﺎﺗﻴﺮ‬

‫• ﰲ اﻟﺠﻨـﻮب ﻳﻘﻮﻟـﻮن ﻣﻊ ﻓﻼن ﻣﻦ‬ ‫اﻟﻨـﺎس أﺣﻤـﺪ ﺣـﺎﰲ؛ ﻛﻨﺎﻳﺔ ﻋـﻦ اﻟﻔﻘﺮ‬ ‫واﻟﺤﺮﻣﺎن‪ ،‬وﻳﺒﺪو أن اﻟﺴـﻴﺪ أﺣﻤﺪ ﺣﺎﰲ‬ ‫ﻟﻢ ﻳﻌـﺪ ﺟﻨﻮﺑـﻲ اﻟﻬﻮى ﻓﻘـﻂ‪ .‬ﺣﺘﻰ ﰲ‬ ‫اﻤﺪن اﻟﻜﺒﺮة ﻳﻌﺎﻧﻮن ﻃﺒﺎع اﻟﺴﻴﺪ أﺣﻤﺪ‬ ‫ﺣـﺎﰲ وﻟﻮ ﻟﻢ ﻳﻌﺮﻓﻮه ﺑﺎﻻﺳـﻢ‪ ،‬وﻳﴪﻧﻲ‬ ‫أن أﻋﺮﻓﻜﻢ ﻋﻠﻴﻪ ﻫﺬا اﻟﺼﺒﺎح‪.‬‬ ‫• ﻫـﻮ رﺟـﻞ ﻣﺨﻴﻒ ﺟﺪاً‪ ،‬وﻣـﻦ اﻤﻬﻴﺒﻦ‬ ‫اﻟﺬﻳﻦ ﻳﺆﺧﺬون ﻋﲆ ﻣﺤﻤـﻞ اﻟﺠﺪ داﺋﻤﺎً‪،‬‬ ‫ورﺑﻤـﺎ ﻫـﻮ أﺷـﻬﺮ ﻣﻮاﻃﻦ ﺳـﻌﻮدي ﰲ‬ ‫ﻣﻮاﺳـﻢ اﻹﺟـﺎزات وﻋـﻮدة اﻷﺑﻨـﺎء إﱃ‬ ‫اﻤﺪارس‪ ،‬وﻛﺬﻟﻚ ﰲ رﻣﻀﺎن واﻟﻌﻴﺪﻳﻦ‪.‬‬ ‫• اﻟﺴـﻴﺪ أﺣﻤﺪ ﺣﺎﰲ ﻳُﺪﻫﺸـﻚ ﺑﺘﻮاﺿﻌﻪ‬ ‫اﻟﺠـﻢ‪ ،‬وﺗﻮارﻳﻪ ﻋﻦ اﻷﺿـﻮاء‪ .‬إﱃ درﺟﺔ‬ ‫أﻧﻪ ﻏﺮ ﻣﻌـﺮوف ﻧﻬﺎﺋﻴﺎ ً ﻟـﺪى اﻟﻄﺒﻘﺎت‬ ‫اﻟﻌُ ﻠﻴﺎ؛ ﻋﲆ اﻟﺮﻏﻢ ﻣﻦ ﺷﻬﺮﺗﻪ اﻟﺘﻲ ﻋﻤﺖ‬ ‫اﻵﻓﺎق‪ ،‬وﻫﻮ ﻻ ﻳﺤـﺐ ﻣﺨﺎﻟﻄﺔ أﺻﺤﺎب‬ ‫اﻤﻼﻳﻦ اﺳـﺘﱪا ًء ﻟﺪﻳﻨﻪ‪ ،‬وزﻫﺪه اﻟﻮاﺿﺢ‬ ‫ﻓﻬﻮ ﻋﺎﺷـﻖ ﻟﻠﻄﺒﻘﺎت اﻟﺪﻧﻴﺎ إﱃ درﺟﺔ ﻻ‬ ‫ﺗﺤﺘﻤﻞ‪.‬‬ ‫• ﰲ اﻵوﻧـﺔ اﻷﺧـﺮة ﺑﺪأ ﻳﻌﻘـﺪ ﺻﺪاﻗﺎت‬ ‫ﻣﺸـﺒﻮﻫﺔ ﻣـﻊ اﻟﻄﺒﻘـﺎت اﻟﻮﺳـﻄﻰ‬ ‫اﻟﺘﻲ ﻟـﻢ ﺗﻜﻦ ﺗﺤﻔﻞ ﺑﺤﴬﺗـﻪ ﰲ اﻷﻳﺎم‬ ‫اﻟﺨـﻮاﱄ‪ ،‬واﻵن ﻫﺬه اﻟﻄﺒﻘـﺔ ﺗﻌﻤﻞ أﻟﻒ‬ ‫ﺣﺴـﺎب ﻟﻠﺴـﻴﺪ أﺣﻤﺪ ﺣﺎﰲ‪ ،‬وﺗﺤﺎول أن‬ ‫ﺗﺘﻜﻴﻒ ﻣﻊ زﻳﺎراﺗﻪ اﻟﺘﻲ ﻟﻢ ﺗﻌﺪ ﻣﻔﺎﺟﺌﺔ‪،‬‬ ‫وﺧﺼﻮﺻـﺎ ً ﺑﻌـﺪ أن أﺻﺒﺤـﺖ اﻷﺳـﻌﺎر‬ ‫ﺣﺮاﻗﺔ ﻋﲆ اﻵﺧﺮ وﰲ ﻛﻞ ﳾء ﺗﻘﺮﻳﺒﺎً‪.‬‬ ‫• ﻗـﺎل ﻋـﲇ ﺑـﻦ أﺑﻲ ﻃﺎﻟـﺐ ‪-‬ﻛـ ّﺮم اﻟﻠﻪ‬ ‫وﺟﻬـﻪ‪ ) : -‬ﻟﻮ ﻛﺎن اﻟﻔﻘـﺮ رﺟﻼً ﻟﻘﺘﻠﺘﻪ‬ ‫(؛ أرﺟﻮﻛـﻢ اﻗﺘﻠـﻮا اﻟﺴـﻴﺪ أﺣﻤـﺪ ﺣﺎﰲ‪،‬‬ ‫وﺧﻠﺼـﻮا اﻟﻨـﺎس اﻤﺘﻌﺒﻦ ﻣـﻦ زﻳﺎراﺗﻪ‬ ‫اﻤﻔﺎﺟﺌﺔ!!‬

‫)أدر ْﻛﻨَـﺎ أُﻧﺎﺳـﺎ ً ﻳُـﺮاءُو َن ﺑﻤﺎ‬ ‫ﻳﻌﻤﻠﻮ َن‪َ ،‬‬ ‫ﻓﺼﺎروا اﻵ َن ﻳُﺮاءون ﺑﻤﺎ‬ ‫ﻻ ﻳﻌﻤﻠﻮن( اﻟﻔﻀﻴﻞ ﺑﻦ ﻋﻴﺎض‪.‬‬ ‫)اﻹﺧﻼص‪ ..‬ﻧﺴـﻴﺎ ُن رؤﻳـﺔِ‬ ‫ُ‬ ‫اﻟﺨﻠﻖ‬ ‫ِ‬ ‫اﻟﺨﺎﻟﻖ( أﺑﻮﻋﺜﻤﺎن‬ ‫إﱃ‬ ‫اﻟﻨﻈﺮ‬ ‫ﺑﺪوا ِم‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫اﻤﻐﺮﺑﻲ‪.‬‬ ‫ﺮ‬ ‫)اﻟﺒﻜﺎ ُء ﻋﴩ ُة أﺟﺰا ٍء‪ ،‬ﺗﺴـﻌﺔ ﻟﻐ ِ‬ ‫اﻟﻠﻪِ وواﺣ ٌﺪ ﻟﻠﻪِ ‪ ،‬ﻓﺈذا ﺟﺎ َء اﻟﺬي ﻟﻠﻪِ‬ ‫ﰲ اﻟﺴـﻨﺔِ ﻣﺮ ًة ﻓﻬﻮ ﻛﺜﺮ( ﺳﻔﻴﺎ ُن‬ ‫اﻟﺜﻮري‪.‬‬

‫)إن ﻛﺎ َن اﻟﺮﺟـ ُﻞ ﻟﻴﺒﻜـﻲ ﻋﴩﻳـ َﻦ‬ ‫ً‬ ‫ﺳـﻨﺔ واﻣﺮأﺗُـ ُﻪ ﻻ ﺗَﻌﻠﻢ( ﻣﺤﻤﺪ ﺑﻦ‬ ‫واﺳﻊ‪.‬‬ ‫)ﻣﺎ َ‬ ‫ﺻﺪ ََق اﻟﻠ َﻪ أﺣ ٌﺪ أﺣﺐﱠ اﻟﺸﻬﺮ َة(‬ ‫إﺑﺮاﻫﻴﻢ ﺑﻦ أدﻫﻢ‪.‬‬ ‫)اﻟﻠﻬـﻢ إﻧﱢﻲ أﺳـﺄﻟ َﻚ ذﻛـﺮا ً َﺧﺎﻣﻼً(‬ ‫اﺑﻦ ﻣﺤﺮﻳﺰ‪.‬‬ ‫ٌ‬ ‫ﻗﺼـﺔ ﺟﺪﻳﺮ ٌة‬ ‫وﻻﺑـﻦ ﻣﺤﺮﻳ َﺰ ﻫﺬا‬ ‫ﺑـﺄ ْن ﺗﺬﻛ َﺮ ُ‬ ‫ﻫﺎﻫﻨﺎ ‪،‬ﻻﺗﻔﺎﻗِ ﻬﺎ ﻣﻊ ﻣﺎ‬ ‫ﺗَﺘﻐﻴﱠﺎ ُه ﻫـﺬه اﻟﻜﺘﺎﺑـﺔ‪ ..‬إذ‪) :‬دﺧ َﻞ‬

‫َ‬ ‫ﺣﺎﻧﻮت ﺑـ ﱠﺰ ٍاز‪،‬‬ ‫اﺑـ ُﻦ ﻣﺤﺮﻳ َﺰ ﻣـﺮ ًة‬ ‫ﻟﻴﺸـﱰيَ ﻣﻨﻪ ﺛﻮﺑـﺎً‪ ،‬ﻓﺮﻓـ َﻊ ﻟﻪ ﰲ‬ ‫ِ‬ ‫اﻟﺤﺎﻧـﻮت‪:‬‬ ‫اﻟﺴـﻌﺮ‪ ،‬ﻓﻘـﺎ َل ﺟـﺎ ُر‬ ‫ِ‬ ‫َ‬ ‫ﻣﺤﺮﻳـﺰ‪ ..‬ﺿﻊ‬ ‫وﻳﺤ َﻚ ﻫـﺬا اﺑـ ُﻦ‬ ‫ٍ‬ ‫ﻣﺤﺮﻳـﺰ ﺑﻴ ِﺪ ِ‬ ‫ﻏﻼﻣﻪ‬ ‫ﻟﻪ‪ ،‬ﻓﺄﺧﺬ اﺑ ُﻦ‬ ‫ٍ‬ ‫ُ‬ ‫ﺟﺌـﺖ‬ ‫وﻗـﺎل‪ :‬اذﻫـﺐْ ِﺑﻨـﺎ‪ ،‬إﻧﻤـﺎ‬ ‫َ‬ ‫ﺑﻤـﺎﱄ ﻻ ﺑﺪ ِﻳﻨـﻲ‪ ،‬ﻓﺬﻫﺐَ‬ ‫ﻷﺷـﱰيَ‬ ‫ِ‬ ‫وﺗﺮﻛﻪ(‪.‬‬ ‫ُ‬ ‫أﻋﺮف رﺟﻼً أﺣﺐﱠ أن ﻳُﻌ َﺮ َ‬ ‫ف إﻻ‬ ‫)ﻣﺎ‬ ‫ذﻫﺐَ دﻳﻨُﻪ واﻓﺘُ َ‬ ‫ﻀﺢَ أﻣ ُﺮﻩ(‪ ،‬وﻗﺎل‬ ‫أﻳﻀﺎً‪) :‬ﻻ ﻳﺠ ُﺪ ﺣﻼو َة اﻵﺧﺮ ِة رﺟ ٌﻞ‬ ‫َ‬ ‫ُ‬ ‫اﻟﻨـﺎس( ﺑﴩ ﺑﻦ‬ ‫ﻳﻌﺮﻓﻪ‬ ‫ﻳﺤـﺐﱡ أن‬ ‫اﻟﺤﺎرث‪.‬‬ ‫ﴎ ُﻩ‬ ‫)ﻣـﺎ ﺻـﺪ ََق اﻟﻠـ َﻪ ﻋﺒـﺪٌ‪ ،‬إﻻ ﱠ‬ ‫أﻻ ّ ﻳ َْﺸـﻌُ َﺮ أﺣـ ٌﺪ ﺑﻤﻜﺎﻧِـﻪ( أﻳـﻮب‬ ‫اﻟﺴﺨﺘﻴﺎﻧﻲ‬ ‫وﻧﺨﺘﻢ ﺑﺘﻐﺮﻳـﺪ ِة واﺣ ٍﺪ ﻣﻦ ﺗﻼﻣﺬ ِة‬ ‫ﺧﺎﻟ ِﺪ ﺑـﻦ ﻣﻌـﺪان‪ ،‬اﻟﺜﻘـﺔِ اﻟﻌﺎﺑﺪِ‪،‬‬ ‫ُ‬ ‫ﺣﻴـﺚ ﻗﺎل ﻋﻨﻪ‪) :‬إذا ﻛﺜُﺮت ﺣﻠﻘﺘُﻪ‬ ‫َ‬ ‫ﻗﺎ َم ﻣﺨﺎﻓﺔ اﻟﺸﻬﺮةِ(‬ ‫ُ‬ ‫ﺗﻠـ َﻚ ﻫﻲ ﻣﺎ ﻛﺎﻧﺖ ﻋﻠﻴـﻪِ‬ ‫ﺗﻐﺮﻳﺪات‬

‫ﻣَـﻦ ﺳـ َﻠ َ‬ ‫ُ‬ ‫ﺗﻐﺮﻳﺪات‬ ‫ﻒ‪ ،‬ﻓﻴﻤـﺎ أَﺗـﺖ‬ ‫َ‬ ‫اﻟﺨ َﻠ ِﻒ ﻋﲆ ﻫﺬا اﻟﻨﺤﻮ‪:‬‬ ‫*)أﻛﺘـﺐ ﻟﻜـﻢ وأﻧـﺎ ﰲ اﻟﺴـﻴﺎرة‬ ‫ُ‬ ‫ﺑﺎﻟﻄﺮﻳـﻖ إﱃ ﺧِ ِ‬ ‫ﺣﻴﺚ‬ ‫ـﺮاف اﻟﺠﻨﱠﺔِ ‪،‬‬ ‫ﺳـﻨﺰور ﻣﺮﻳﻀـﺎ ً وﻫـﻮ اﻟﺮاﺑـ ُﻊ ﰲ‬ ‫زﻳـﺎرة ﻫـﺬا اﻷﺳـﺒﻮع(‪ ،‬وزوﱠدﻧـﺎ‬ ‫ٍ‬ ‫ﺛـﻼث ﻛﺎﻧـﺖ ﺗﺠﻤﻌـﻪ‬ ‫ﺑﺼـﻮر‬ ‫ٍ‬ ‫ﺗﻨﺴـﻚٍ‬ ‫ﺑﺎﻤﺮﴇ‪ ،‬وﻫﻮ ﰲ ﺣﺎﻟﺔٍ ﻣﻦ ﱡ‬ ‫ﻇﺎﻫﺮ ﺗﺘﻨﺎﺳﺐُ وﺣَ ﴬَ ِة اﻟﻜﺎﻣﺮا‪،‬‬ ‫ِ‬ ‫ﺑﻴﻨﻤـﺎ أﻗﺮﺑﺎ ُؤﻫﻢ ﻳﻬﻤﱡـﻮن اﻧﺤﻨﺎ ًء‬ ‫اﻟﺮأس وﻣَﺎ ﻗﺪ ﺣَ ﻮَى‪.‬‬ ‫ﺗﻘﺒﻴﻞ‬ ‫اﺑﺘﻐﺎ َء‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫*)أﻗﻮﻟﻬﺎ ﻋـﻦ ﺗﺠﺮﺑـﺔٍ ‪ :‬ﻣَﻦ دﺧﻞَ‬ ‫َ‬ ‫اﻟﻌﻴﺶ ﻣﻊ‬ ‫ﻋﺮف ﻣﻌﻨـﻰ‬ ‫اﻟﺴـﺠ َﻦ‬ ‫ِ‬ ‫اﻟﻘـﺮآن(‬ ‫*وﺿـﻊ اﻹﻳﻤﻴﻞ وأرﻗـﺎم ﺟﻮاﻻﺗِﻪ‬ ‫)ﻟﻠﺘﻮاﺻـﻞ اﻤﺒﺎﴍ ﻣﻊ‬ ‫ﺛـﻢ ﻏـ ﱠﺮد‪:‬‬ ‫ِ‬ ‫ﻣﺤﺒﱢﻜـﻢ‪ ..‬ﻃﻠـﺐ ﻣﺤـﺎﴐات‪،‬‬ ‫ﻟﻘـﺎءات‪ ،‬ﻣﻘﺎﺑـﻼت‪ ،‬أو أيّ ﳾ ٍء‬ ‫ﺣﻮ َل ﻛﺘﺒﻲ أو ﺑﺮاﻣﺠﻲ‪ ،‬وﻏﺮﻫﺎ(‪.‬‬ ‫ُ‬ ‫ﺗﻮﺑـﺔ‬ ‫*)ﻣـﻦ زﻳﺎرﺗـﻲ ﻟﻘﻄـﺮ‪:‬‬ ‫ﻫـﺬا اﻟﻼﻋـﺐ ﺑـﻦ ﻳَـﺪيﱠ أﺛﻨـﺎ َء‬

‫ﻣﺤﺎﴐﺗﻲ!( ﻫﺸﺘِﻘﻮﻫﺎ ﺗﺆﺟﺮوا‪.‬‬ ‫وﻻ ﺗﻨﺴﻮا إرﻓﺎق ﻣﻘﻄﻊ اﻟﻴﻮﺗﻴﻮب؛‬ ‫ﻓﻬﻮ أﺑﻠﻎ أﺛَﺮا ً وأﻋﻈ ُﻢ أﺟﺮاً‪.‬‬ ‫*)أﻧـﺎ ﺳـﺄﻛﻮن ﺑﻌـﺪ ﻣﻐـﺮب ﻫﺬا‬ ‫اﻟﻴﻮم ﰲ ﺑﻴﺘﻲ ﻤﻦ رﻏِﺐَ ﱠ‬ ‫اﻟﺴﻼم(!‬ ‫*)ﺑﻌـﺪ ﻣﺤـﺎﴐ ِة ﻧﺠـﺮان أﻋﻠﻦ‬ ‫ٌ‬ ‫أرﺑﻌﺔ دﺧﻮ َﻟﻬﻢ اﻹﺳـﻼم( ﻏﺮ أﻧﻨﺎ‬ ‫ْ‬ ‫ﻟﻢ ﻧﻌـﺮف ﺑﻌ ُﺪ ﻫﻞ ﻫـﻢ ﺻﻴﻨﻴّﻮن‪:‬‬ ‫ﻣﻦ رﺑﻌِ ﻪ اﻟﺴﺎﺑﻘﻦ اﻷوﻟﻦ‪ ،‬أوﻟﺌﻚ‬ ‫اﻟﺬﻳﻦ أﺧﱪﻧﺎ َ‬ ‫ﺗﺄﺛﺮﻫﻢ ﺑﻪ‪،‬‬ ‫ﻃﺮﻓﺎ ً ﻣﻦ ِ‬ ‫إذ أﻧﺒﺄﻧﺎ ﻋﻦ إﺳـﻼﻣﻪ ‪ -‬اﻟﻔﺎﻧﺘﺎزي‬ ‫ﻳﺘﻔﻖ ﻣﻊ ﱠ‬ ‫ﱡ‬ ‫دﻗـﺔ اﻟﺼﻴﻨﻴﻦ‬ ‫ اﻟـﺬي‬‫واﻋﺘﻨﺎﺋﻬـﻢ ﺣﺘـﻰ ﺑﺎﻟﺜﺎﻧﻴـﺔ ﻣـﻦ‬ ‫أوﻗﺎﺗِﻬـﻢ‪ ،‬وذﻟﻚ ﺑﻤـﺎ ﻛﺎ َن ﻳﺘ ﱡﻢ ﻋﲆ‬ ‫ﻳﺪِﻳﻪِ ِﻣﻦ ِ‬ ‫إﻋﺠﺎز؛ إذ ﻳُﺴـﻠِﻢ ﰲ‬ ‫ﻓﺮط‬ ‫ٍ‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫اﻟﺪﻗﻴﻘﺔ ﺛﻼﺛـﺔ دﻓﻌﺔ واﺣﺪة‪ ،‬وإن‬ ‫ﻛﺎن ﺛﻤﺔ ﺧﻄﺄ ٌ ﰲ اﻟﺤِ ﺴﺒَﺔِ ‪ ،‬ﻓﻮاﺣ ٌﺪ‬ ‫ﺑﺜـﻼث دﻗﺎﺋـﻖ‪ .‬وﻟﺴـﺖ أدري ﻫﻞ‬ ‫ﻋُ ِﺮ َ‬ ‫ﻟﺮﺳـﻮل ﻣـﻦ ذي ﻗﺒﻞ؟!‬ ‫ف ﻫﺬا‬ ‫ٍ‬ ‫َ‬ ‫اﻹﻋﺠﺎز‬ ‫إﻻ أن ﻳﻜﻮن ﻋﲆ وﺟﻪٍ ﻣﻦ‬ ‫ِ‬ ‫واﻟﺘﱠﺤﺪﱢي‪!.‬‬

‫اﻟﻈﺎﻫﺮ ﻗﻄﻌـﺎ ً أ ﱠن ﻫـﺆﻻء اﻷرﺑﻌﺔ‬ ‫ﱢ‬ ‫»اﻟﺼﻴﻨﻴـﻦ«؛ ﻷﻧﻨﺎ أوﻻ ً ﰲ‬ ‫ﻣﻦ ﻏﺮ‬ ‫ﻧﺠﺮان‪ ،‬وﺛﺎﻧﻴﺎ ً ﻫﻢ أرﺑﻌﺔ ﻓﺤﺴﺐ‪،‬‬ ‫ﻣـﻊ أﻧﱠـﻪ ﻛﺎ َن ﰲ اﻟﻮﻗـﺖ ﻣﺘﺴـ ٌﻊ‬ ‫اﺳـﺘﻴﻌﺎب ﻋ َﺪ ٍد أﻛﱪ ﻣﻦ‬ ‫ﻹﻣﻜﺎﻧﻴﱠﺔ‬ ‫ِ‬ ‫ذﻟﻚ ﺑﻜﺜﺮ‪.‬‬ ‫َ‬ ‫*)ﺳـﺄﻛﻮن ﻏﺪا ً‬ ‫اﻟﺘﺎﺳـﻌﺔ ﻣﺴـﺎ ًء‬ ‫َ‬ ‫ﻋـﲆ »اﻤﺠـﺪ« وﺳﺘﺴـﻤﻌﻮن ﻣـﺎ‬ ‫ﻳﴪﻛﻢ وﺣﺘﻰ ﻳﻌﻠ َﻢ اﻟﻨﺎس أﻧﻨﺎ ﻟﻢ‬ ‫ﱡ‬ ‫ﻧﺴـﻜﺖ( ُ‬ ‫ﻗﻠﺖ ﰲ ﻧﻔﴘ إذن‪ :‬ﻓﺄﻳﻦ‬ ‫اﻟﻠﻪ؟!‬ ‫ﻟﻘﻲ إﱄ ﱠ ﻛﺘﺎبٌ ﻛﺮﻳﻢ ﻣﻦ اﻟﺪاﻋﻴﺔ‬ ‫)أ ُ َ‬ ‫اﻟﻌﺎﻤﻲ ﻣﺤﻤﺪ ﻛﻮﻟﻦ( وﻫﻲ رﺳﺎﻟﺔ‬ ‫ﻗﺪﻳﻤﺔ ﻧﺴـﺒﻴﺎً‪ ،‬وﺑﺎﻟـﴬور ِة أﻧﱠﻬَ ﺎ‬ ‫ﺗﻨﻀـﺢ ﺛﻨـﺎ ًء ﻣﺒﺎﻟﻐﺎ ً ﻓﻴـﻪ‪ ،‬وﻛﺎ َن‬ ‫ﱡ‬ ‫ﺣﻘﻬـﺎ ﴍﻋـﺎ ً أن ﺗُ َ‬ ‫ﺴـﱰ ‪ -‬ﻓﻬﻤـﺎ ً‬ ‫ّ‬ ‫ً‬ ‫دال ﺣﺜﻮ‬ ‫ﺑﺪﻫﻴّﺎ ﻟﻠﻤﻌﺎﻧﻲ اﻟﺜﺎوﻳﺔِ ﰲ ِ‬ ‫ّ‬ ‫وﻟﻘﻄـﻊ اﻟ ﱠ‬ ‫ﻈﻬـﺮ‪ -‬ﻻ أن‬ ‫اب‪،‬‬ ‫اﻟـﱰ ِ‬ ‫ِ‬ ‫ً‬ ‫ﺛﺎﻧﻴﺔ ﻤﻘﺘﻀﻴﺎت ﻣﻌﺮﻛﺔٍ ‪،‬‬ ‫ﺗﺴـﺘﻌﺎ َد‬ ‫ُ‬ ‫أﺧـﺎف أﻧﱠﻬﺎ ﺑﺮﻫـﺎ ٌن ﻟﺒـﻮادِر ﻗﺪح‬ ‫ﱠ‬ ‫اﻟـﴩَر‪.‬‬

‫ﺑﺮﻳﺴﺘﻮل ‪ -‬د ب أ‬

‫ﻛﺎﺭﻳﻜﺎﺗﻴﺮ ﺍﻻﺧﻴﺮﻩ ‪ -‬ﺍﻳﻤﻦ‬

‫ﻃـﻮر ﻋﻠﻤﺎء ﻣـﻦ اﻟﻮﻻﻳﺎت اﻤﺘﺤﺪة ﺳـﱰة ﺗَ َﺨ ﱟ‬ ‫ﻒ ﻣـﻦ ﻧﻮع ﺟﺪﻳﺪ‪.‬‬ ‫وﻗﺎﻟـﻮا إﻧﻬﻢ ﻧﺠﺤﻮا ﰲ اﺳـﺘﺨﺪاﻣﻬﺎ ﻹﺧﻔﺎء أﺳـﻄﻮاﻧﺔ ﺑﻄﻮل ‪18‬‬ ‫ﺳﻨﺘﻤﱰا‪ ،‬وﻟﻜﻦ ﰲ ﻧﻄﺎق اﻷﺷﻌﺔ اﻟﺼﻐﺮﻳﺔ أو أﺷﻌﺔ اﻤﺎﻳﻜﺮووﻳﻒ‪،‬‬ ‫ﻣﺴﺘﺨﺪﻣﻦ ﺷﺒﻜﺔ ﺷﺪﻳﺪة اﻟﺮﻗﺔ ﻣﻦ اﻟﻨﺤﺎس ﻹﺧﻔﺎء اﻷﺳﻄﻮاﻧﺔ‪.‬‬ ‫وﻗﺎل اﻟﱪوﻓﻴﺴـﻮر )أﻧﺪرﻳﺎ أﻟﻮ( ﻣﻦ ﺟﺎﻣﻌﺔ ﺗﻜﺴـﺎس إﻧﻪ‪«:‬ﻳﻤﻜﻦ‬ ‫اﺳـﺘﺨﺪام ﻫـﺬه اﻟﺘﻘﻨﻴﺔ ﻣﻦ ﻧﺎﺣﻴﺔ اﻤﺒﺪأ ﺑﺎﻟﻨﺴـﺒﺔ ﻟﻠﻀﻮء اﻟﻌﺎدي‬ ‫أﻳﻀﺎ«‪.‬‬ ‫وﻣﻮﺟـﺎت اﻤﺎﻳﻜﺮووﻳـﻒ واﻟﻀـﻮء ﻧﻄﺎﻗـﺎن ﻣﺨﺘﻠﻔـﺎن ﻟﻠﻄﻴـﻒ‬ ‫اﻟﻜﻬﺮوﻣﻐﻨﺎﻃﻴﴘ وﻻ ﻳﺨﺘﻠﻔﺎن ﺳـﻮى ﰲ ﻃـﻮل اﻤﻮﺟﺎت‪ ،‬وﻟﻜﻦ إﺧﻔﺎء‬ ‫ﳾء ﻣﺎ ﰲ اﻟﻀﻮء اﻟﻌﺎدي ﻳﻈﻞ ﺗﺤﺪﻳﺎ ﻛﺒﺮا ﻟﻠﻌﻠﻤﺎء‪.‬‬ ‫وﻧـﴩ اﻟﺒﺎﺣﺜﻮن ﻧﺘﺎﺋﺞ ﺗﺠﺎرﺑﻬﻢ ﰲ ﻣﺠﻠﺔ »ﻧﻴﻮﺟﻮرﻧﺎل أوف ﻓﻴﺰﻳﻜﺲ«‬ ‫اﻟﺘﻲ ﺗﺼـﺪر ﻋﻦ اﻟﺠﻤﻌﻴـﺔ اﻟﱪﻳﻄﺎﻧﻴﺔ ﻟﻠﻔﻴﺰﻳﺎء واﻟﺠﻤﻌﻴـﺔ اﻟﻔﻴﺰﻳﺎﺋﻴﺔ‬ ‫اﻷﻤﺎﻧﻴﺔ‪.‬‬

‫ﺃﻳﻤﻦ ﺍﻟﻐﺎﻣﺪﻱ‬ ‫ﻛﺎﺭﻳﻜﺎﺗﻴﺮ ﺍﻷﺧﻴﺮﺓ ‪ -‬ﺃﻳﻤﻦ‬

‫‪albridi@alsharq.net.sa‬‬

‫ﻋﻄﻞ ﻓﻨﻲ ﻳُ ﻮﻗﻒ ﻧﺸﺮة »اﻟﺮاﺑﻌﺔ« ﻋﻠﻰ »اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ« ﻋﻀﻮ اﻟﺸﻮرى »اﻟﻐﻴﺚ« ﻳُ ﺒ ﱢﻠﻎ ﺧﺼﻤﻪ »اﻟﺪاود« ﺑﻤﻮﻋﺪ اﻟﻤﺤﻜﻤﺔ ﻋﺒﺮ »ﺗﻮﻳﺘﺮ«‬ ‫اﻟﺮﻳﺎض ‪ -‬ﺣﺴﻦ اﻟﺤﺮﺑﻲ‬ ‫ﻃـﺎل اﻧﺘﻈـﺎر اﻤﺸـﺎﻫﺪﻳﻦ‬ ‫وﻫـﻢ ﻳﺮﻗﺒﻮن ﻋـﻮدة ﻧﴩﺗﻬﻢ‬ ‫اﻤﻔﻀﻠـﺔ »اﻟﺮاﺑﻌـﺔ« ﻋـﲆ‬ ‫ﺷﺎﺷـﺔ ﻗﻨﺎة »اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ« ﻋﴫ‬ ‫أﻣـﺲ اﻹﺛﻨـﻦ‪ ،‬ﺑﻌـﺪ اﻟﻔﺎﺻﻞ‬ ‫اﻹﻋﻼﻧـﻲ اﻟـﺬي أﻋﻠﻨﺖ ﻋﻨـﻪ ﻣﺬﻳﻌﺔ‬ ‫اﻟﻨﴩة ﺳـﻬﺮ اﻟﻘﻴﴘ‪ ،‬ﻋﲆ أن ﺗﻌﻮد‬ ‫ﻣﻦ ﺑﻌﺪه ﻻﺳـﺘﻜﻤﺎل اﻟﻨﴩة‪ ،‬إﻻ أن‬

‫اﻤﺸـﺎﻫﺪﻳﻦ ﻓﻮﺟﺌـﻮا ﺑﺰﻳـﺎدة وﻗﺖ‬ ‫اﻟﻔﺎﺻـﻞ اﻹﻋﻼﻧﻲ ﻤـﺪة ‪ 14‬دﻗﻴﻘﺔ‪،‬‬ ‫دون أن ﺗﺸـﺮ اﻟﻘﻨـﺎة ﻻ ﻣﻦ ﻗﺮﻳﺐ‬ ‫وﻻ ﻣﻦ ﺑﻌﻴﺪ ﻟﻬﺬا اﻻﻧﻘﻄﺎع اﻤﻔﺎﺟﺊ‪،‬‬ ‫اﻟـﺬي ﻳﻌـﺪ اﻷﻃﻮل ﻣﻦ ﻧﻮﻋـﻪ اﻟﺬي‬ ‫ﺗﺘﻌﺮض ﻟﻪ ﻗﻨـﺎة اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ‪ .‬ﻋﻠﻤﺎ ً ﺑﺄن‬ ‫»اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ« ﺗﻌﺮﺿﺖ ﺧﻼل اﻟﺴﻨﻮات‬ ‫اﻷﺧﺮة‪ ،‬ﻟﻌﻤﻠﻴﺎت ﺗﺸﻮﻳﺶ ﻣﺘﻌﻤﺪة‪،‬‬ ‫ﻣـﺎ اﺿﻄﺮﻫـﺎ ﰲ ﺑﻌـﺾ اﻷوﻗـﺎت‬ ‫إﱃ ﺗﻐﻴـﺮ إﺣﺪاﺛﻴـﺎت اﻟﺒـﺚ ﻟﺘﺠﻨﺐ‬

‫ﺳﻬﺮ اﻟﻘﻴﴘ ﰲ ﻧﴩة اﻟﺮاﺑﻌﺔ‬

‫ﺗﻐﺮﻳﺪات‬

‫ﻃﺎرق اﻟﺸﺘﻮي‬

‫ازرع اﻤﺤﺒـﺔ ﰲ ﻗﻠﺒﻚ وﻗﻠﻮب‬ ‫ﻣـﻦ ﺣﻮﻟـﻚ ﻟﺘﺼـﻞ ﺑﺤﻴﺎﺗﻚ‬ ‫ﻟﺸـﺨﺼﻴﺔ راﺋﻌـﺔ‪ ،‬واﻋﻠـﻢ‬ ‫أن اﻤﺤﺒـﺔ اﻟﺘـﻲ ﺗﻌﺎﻣـﻞ ﺑﻬﺎ‬ ‫اﻵﺧﺮﻳـﻦ ﺑﻤﻨﺰﻟـﺔ ﻣﺼﺒﺎح ﰲ‬ ‫ﻃﺮﻳﻖ ﻣﻈﻠﻢ ﻳﺠﻤﻊ ﻣﻦ ﺣﻮﻟﻚ اﻟﻨﺎس‪.‬‬ ‫ﻓﺎدﻳﺎ اﻟﻄﻮﻳﻞ‬

‫ﺑ ﱠﻠـﻎ اﻟﻘـﺎﴈ وﻋﻀـﻮ ﻣﺠﻠﺲ اﻟﺸـﻮرى‬ ‫ﻋﻴﴗ اﻟﻐﻴﺚ‪ ،‬ﺧﺼﻤﻪ اﻤﺤﺘﺴـﺐ ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ‬ ‫ﻣﺤﻤـﺪ اﻟـﺪاود‪ ،‬ﺑﻤﻮﻋـﺪ اﻟﺠﻠﺴـﺔ اﻤﺤﺪد‬ ‫ﻟﻠﻨﻈﺮ ﰲ اﻟﻘﻀﻴﺔ‪ ،‬اﻟﺘﻲ رﻓﻌﻬﺎ اﻟﻐﻴﺚ ﺿﺪ‬ ‫اﻟـﺪاود ﰲ اﻤﺤﻜﻤـﺔ اﻟﺠﺰاﺋﻴـﺔ ﺑﺎﻟﺮﻳﺎض‪،‬‬ ‫ﻣﻮﺿﺤـﺎ ً ﰲ إﺣـﺪى اﻟﺘﻐﺮﻳـﺪات‪ ،‬اﻟﺘـﻲ أﻃﻠﻘﻬﺎ‬ ‫أﻣـﺲ‪ ،‬أن اﻟﻘﻀﻴـﺔ ُﻗﻴﱢﺪت ﰲ ﺟﺰاﺋﻴـﺔ اﻟﺮﻳﺎض‪،‬‬ ‫و ُﺣﺪد ﻳﻮم اﻟﺜﻼﺛـﺎء اﻤﻘﺒﻞ ﻟﻠﻨﻈﺮ ﻓﻴﻬﺎ‪ ،‬وذﻟﻚ ﰲ‬ ‫ﺗﻤﺎم اﻟﺴـﺎﻋﺔ ‪ 8:30‬ﺻﺒﺎﺣﺎً‪ .‬وﰲ ﺣﺪﻳﺚ اﻟﻐﻴﺚ‬ ‫ﻟـ »اﻟﴩق« أﻓﺎد أن اﻟﺘﺒﻠﻴﻎ ﻻ ﺑﺪ أن ﻳﻜﻮن ورﻗﻴﺎ ً‬

‫ﺑﻼغ ﻋﻴﴗ اﻟﻐﻴﺚ ﻟﺪاود ﺑﻤﻮﻋﺪ اﻟﺠﻠﺴﺔ‬ ‫ﺑﻤﻨﺎوﻟـﺔ اﻤﺪﻋﻰ ﻋﻠﻴﻪ ﰲ ﻣﻘﺮ ﺳـﻜﻨﻪ أو ﻋﻤﻠﻪ أو‬ ‫ﻣﺤﴬ رﺳـﻤﻲ‪ ،‬ﻳﺪوّن ﻫﺬا‬ ‫ﻫﺎﺗﻔﻴﺎ ً ﻣﺒﺎﴍ ًة ﻋﱪ‬ ‫ٍ‬ ‫اﻟﺘﺒﻠﻴـﻎ اﻟﻬﺎﺗﻔﻲ ﺑﻤﺤﴬ ﻟﻴﺜﺒﺘـﻪ‪ .‬ﻣﻮﺿﺤﺎ ً أﻧﻪ‬

‫ﺑ ﱠﻠـﻎ اﻤﺪﻋﻰ ﻋﻠﻴـﻪ ﺑﻤﻮﻋﺪ ﺟﻠﺴـﺔ اﻤﺤﺎﻛﻤﺔ ﻋﱪ‬ ‫»ﺗﻮﻳـﱰ« ﻣﻦ ﺑﺎب اﻟﺘﺄﻛﻴـﺪ‪ ،‬ﻷن اﻟﻘﻀﺎء ﻳﻘﺘﴤ‬ ‫اﻟﻌﻼﻧﻴﺔ واﻟﺸـﻔﺎﻓﻴﺔ وﻓﺘﺢ اﻟﺠﻠﺴـﺎت ﻟﻠﺤﻀﻮر‬

‫ﻳﺘﺒﺮﻋﻮن ﺑﺎﻟﺪم!‬ ‫‪ ١٦‬ﻣﺘﺎﺑﻌ ًﺎ ﻟﺸﻌﺮ »اﻟﻘﻠﻄﺔ« ﻣﻦ أﺻﻞ ‪ ١٠٠٠‬ﱠ‬ ‫اﻟﺪﻣﺎم ‪ -‬ﻓﻬﺪ اﻟﺤﺸﺎم‬ ‫ﻟﻢ ﻳﺘﻮﻗﻊ أﻛﺜﺮ اﻤﺘﺸـﺎﺋﻤﻦ ﻣﻦ ﻣﻨﺴﻮﺑﻲ‬ ‫ﺑﻨﻚ اﻟﺪﻣـﺎم ﰲ اﻟﺪﻣﺎم أن ﻳﻜﻮن ﻋﺪد اﻤﺘﱪﻋﻦ‬ ‫ﺑﺎﻟـﺪم ﻗﻠﻴﻼً ﺟـﺪاً‪ ،‬ﻣﻘﺎرﻧﺔ ﺑﻌـﺪد اﻟﺤﻀﻮر ﰲ‬ ‫أﻣﺎﻧـﺔ اﻤﻨﻄﻘﺔ اﻟﴩﻗﻴﺔ‪ ،‬وﺗﺤﺪﻳـﺪا ﰲ اﻤﴪح‪،‬‬

‫ﺿﺒـﻂ اﻷﻋﺼـﺎب‬ ‫أﻣﺮ ﺷـﺎق ﻟﻠﻐﺎﻳﺔ ﰲ‬ ‫ﺑﻌـﺾ اﻤﻮاﻗﻒ‪ ،‬ﺑﻞ‬ ‫ﻳﻜﺎد ﻳﻜـﻮن ﺑﻄﻮﻟﺔ‬ ‫ﻳﺼﻌـﺐ ﻋـﲆ ﻣـﻦ‬ ‫ﻳﺨﻮض ﻣﻨﺎﻓﺴﺎﺗﻬﺎ ﺗﺤﻘﻴﻘﻬﺎ‪.‬‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ اﻟﻌﻤﺮي‬

‫ﺗﻐﺮﻳﺪات‬

‫ﻻ ﺗﺒﻚ ﻋﲆ ﻛﻞ ﳾء ﻣﴣ‬ ‫ﺑﻞ اﺟﻌﻠﻪ درﺳـﺎ ً ﻟﻚ‪ ،‬ﻓﻼ‬ ‫ﳾء ﻳﺠﻌﻠـﻚ ﻋﻈﻴﻤـﺎ ً إﻻ‬ ‫أﻟـﻢ ﻋﻈﻴـﻢ‪ ،‬وﻟﻴـﺲ ﻛ ّﻞ‬ ‫ﺳـﻘﻮط ﻧﻬﺎﻳﺔ‪ ،‬ﻓﺴـﻘﻮط‬ ‫اﻤﻄﺮ أﺟﻤﻞ ﺑﺪاﻳﺔ‪.‬‬

‫ﻋﻤﻠﻴﺎت اﻟﺘﺸﻮﻳﺶ اﻤﺘﻌﻤﺪة‪.‬‬ ‫»اﻟﻌﺮﺑﻴـﺔ«‬ ‫واﺳـﺘﻜﻤﻠﺖ‬ ‫ﺑﺮاﻣﺠﻬـﺎ ﺑﻌـﺪ ﻋﻮدﺗﻬـﺎ ﻟﻠﺒﺚ أﻣﺲ‬ ‫ﺑﺎﺳﺘﻌﺮاض أﻫﻢ ﻣﺎ ﺟﺎء ﰲ اﻟﺼﺤﻒ‬ ‫اﻟﻌﺎﻤﻴﺔ‪ ،‬ﺑﺎﻹﺿﺎﻓﺔ إﱃ ﻧﴩة اﻟﺴﺎﻋﺔ‬ ‫اﻟﺨﺎﻣﺴﺔ‪.‬‬ ‫وﻗﺪ ﺣﺎوﻟﺖ »اﻟﴩق« أﻛﺜﺮ ﻣﻦ‬ ‫ﻣﺮة اﻟﺘﻮاﺻﻞ ﻣﻊ اﻤﺘﺤﺪث اﻹﻋﻼﻣﻲ‬ ‫ﰲ ﻗﻨـﺎة »اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ« ﻧﺎﴏ اﻟﴫاﻣﻲ‪،‬‬ ‫إﻻ أن ﺟﻤﻴـﻊ اﻤﺤـﺎوﻻت ﺑـﺎءت‬ ‫ﺑﺎﻟﻔﺸﻞ‪ .‬إﻻ أن ﻣﺬﻳﻌﺔ ﻧﴩة اﻟﺮاﺑﻌﺔ‬ ‫ﻋﲆ ﻗﻨﺎة »اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ« ﺳـﻬﺮ اﻟﻘﻴﴘ‪،‬‬ ‫اﻟﺘﻲ ﺗﻘﺪم اﻟﻨـﴩة ﻣﻨﺬ ﻓﱰة ﻃﻮﻳﻠﺔ‬ ‫ﺧﻠﻔﺎ ً ﻟﻠﺴـﻌﻮدي ﻣﺤﻤـﺪ اﻟﻄﻤﻴﺤﻲ‪،‬‬ ‫أوﺿﺤـﺖ ردا ً ﻋﲆ أﺳـﺌﻠﺔ »اﻟﴩق«‬ ‫أن اﻤﺸـﻜﻠﺔ ﻻ ﺗﻌـﺪو ﻛﻮﻧﻬـﺎ ﺗﻘﻨﻴﺔ‬ ‫ﺗﺴﺒﺒﺖ ﺑﺎﻧﻘﻄﺎع ﻣﻔﺎﺟﺊ ﰲ اﻟﺒﺚ‪.‬‬ ‫ﻳﺬﻛـﺮ أن ﻧﴩة اﻟﺮاﺑﻌﺔ ﺗﺤﻈﻰ‬ ‫ﺑﻤﺘﺎﺑﻌﺔ ﺳﻜﺎن اﻤﻤﻠﻜﺔ‪ ،‬ﻛﻤﺎ ﺗﺤﻈﻰ‬ ‫ﺑﻨﺴـﺒﺔ ﻣﺸـﺎﻫﺪة ﻛﺒـﺮة ﺑﻔﻀـﻞ‬ ‫ﺗﻘﺎرﻳﺮﻫﺎ اﻤﻤﻴﺰة وﺗﻐﻄﻴﺘﻬﺎ ﻷﻫﻢ ﻣﺎ‬ ‫ﺗﺘﻀﻤﻨﻪ اﻟﺼﺤﻒ اﻟﺴﻌﻮدﻳﺔ‪.‬‬

‫اﻟﺪﻣﺎم ‪ -‬ﻓﺎﻃﻤﺔ آل دﺑﻴﺲ‬

‫اﻟﻌـﺎم‪ ،‬وﻣﻦ ذﻟـﻚ اﻟﺘﺒﻠﻴـﻎ ﺑﻮﺳـﺎﺋﻠﻪ اﻟﺠﺪﻳﺪة‪،‬‬ ‫وﻣﻨﻬﺎ »ﺗﻮﻳـﱰ«‪ ،‬وﻣﻮاﻗﻊ اﻟﺘﻮاﺻـﻞ اﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻴﺔ‬ ‫اﻷﺧﺮى‪ .‬ﻣﺆﻛﺪا ً أن اﻤﺤﻜﻤﺔ ﻣﻦ ﺟﻬﺘﻬﺎ‪ ،‬ﺳـﻮف‬ ‫ﺗﺒ ﱢﻠـﻎ اﻟﺪاود‪ ،‬ﺑﻤﻮﻋﺪ اﻟﺠﻠﺴـﺔ اﻤﺤـﺪد ﻟﻠﻨﻈﺮ ﰲ‬ ‫اﻟﺨﺼﻮﻣﺔ ﺑﻴﻨﻬﻤﺎ‪.‬‬ ‫وﻛﺎن اﻟﻐﻴﺚ ﻗﺪ ﻗﺪم ﺷـﻜﻮى ﺿﺪ اﻟﺪاود‪،‬‬ ‫ﺑﺸﻜﻞ رﺳﻤﻲ ﻟﻠﻤﺤﻜﻤﺔ‪ ،‬ﻧﻈﺮا ً ﻟﻠﺘﺠﺎوزات اﻟﺘﻲ‬ ‫ﻗﺎم ﺑﻬـﺎ اﻷﺧـﺮ ﰲ ﻣﻮﻗﻊ »ﺗﻮﻳﱰ« ﻣـﻦ ﺗﻄﺎول‬ ‫واﺗﻬﺎم ﻟـ اﻷول ﺑــ »اﻟﻌﻠﻤﺎﻧﻴﺔ« وﻣﺎ ﻳﻌﻨﻴﻪ ﻫﺬا‬ ‫وإﺧﺮاج ﻣﻦ اﻤﻠﺔ‬ ‫اﻤﺼﻄﻠﺢ ﻣﻦ دﻻﻟﺔ ﺗﻜﻔﺮﻳـﺔ‪،‬‬ ‫ٍ‬ ‫ﺑﻦ اﻟﻌﺎﻣﺔ‪ .‬وﻗﺪ أﻃﻠﻖ اﻟﻐﻴﺚ أﻣﺲ ﻋﲆ ﺣﺴـﺎﺑﻪ‬ ‫ﰲ »ﺗﻮﻳﱰ« ﺣﻤﻠﺔ ﺿﺪ ﻣﻦ ﻳﻜﻔﺮون اﻵﺧﺮﻳﻦ‪.‬‬

‫اﻟﺬي ﻳﺘﺴـﻊ ﻟﻘﺮاﺑﺔ أﻟﻒ ﺷـﺨﺺ‪ ،‬ﺣﻴﺚ ﻛﺎن‬ ‫ﻣﻨﺴـﻮﺑﻮ اﻟﺒﻨﻚ ﻣﺴـﺎء أﻣﺲ اﻷول ﻣﻮﺟﻮدﻳﻦ‬ ‫ﻻﺳـﺘﻐﻼل ﻓﺮﺻﺔ وﺟﻮد اﻤﺌﺎت ﻣﻦ ﻣﺤﺒﻲ ﻓﻦ‬ ‫اﻟﻘﻠﻄﺔ‪ ،‬اﻟﺬﻳﻦ ﺣﴬوا ﻤﺸـﺎﻫﺪﺗﻪ ﻋﲆ ﻣﴪح‬ ‫اﻷﻣﺎﻧـﺔ‪ ،‬ﺣﻴـﺚ ﺗﻘﺎم ﻋﻠﻴﻪ ﻣﺴـﺎﺑﻘﺔ »ﺷـﺎﻋﺮ‬ ‫اﻤﻌﻨﻰ« ﻛﻞ ﻳﻮم إﺛﻨﻦ‪ ،‬وﻗﺪ ُﻗﺪّر ﻋﺪد اﻟﺤﻀﻮر‬

‫اﻟﺮواﻳﺔ اﻟﺤﻘﻴﻘﻴﺔ ﻻ ﺑﺪاﻳﺔ‬ ‫ﻟﻬـﺎ وﻻ ﻧﻬﺎﻳـﺔ‪ ..‬ﺗﺪﺧﻠﻬﺎ‬ ‫ﻣـﻦ ﻋـﺪة أﺑـﻮاب‪ ،‬وﰲ‬ ‫ﻧﻬﺎﻳﺘﻬـﺎ‪ ،‬ﺗﻘـﻒ ﺑـﻚ ﻋﲆ‬ ‫ﻋﺪة ﻃﺮق‪.‬‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ اﻟﺤﻴﺺ‬

‫ﺑﺄﻛﺜﺮ ﻣﻦ أﻟﻒ ﺷﺨﺺ‪.‬‬ ‫وﰲ اﻟﻮﻗﺖ اﻟﺬي اﺳـﺘﻌﺪ ﻓﻴﻪ أﻋﻀﺎء ﺑﻨﻚ‬ ‫اﻟـﺪم ﻻﺳـﺘﻘﺒﺎل أﻋـﺪاد ﻫﺎﺋﻠﺔ ﻣـﻦ اﻤﺘﱪﻋﻦ‪،‬‬ ‫ﻛﺎﻧـﺖ اﻤﻔﺎﺟـﺄة أن ﻋـﺪد اﻤﺘﱪﻋـﻦ ﺑﺎﻟﺪم ﻟﻢ‬ ‫ﻳﺘﺠﺎوز ‪ 16‬ﺷـﺨﺼﺎ ً ﻣﻦ اﻟﺠﻤﻬﻮر‪ ،‬ﺑﻤَﻦ ﻓﻴﻬﻢ‬ ‫ﺑﻌﺾ أﻓـﺮاد اﻷﻣـﻦ اﻟﺬﻳﻦ ﻫﺒّـﻮا ﻟﻠﻘﻴﺎم ﺑﻬﺬه‬

‫اﻹﻧﺴﺎن اﻟﻨﺎﺟﺢ ﻫﻮ اﻟﺬي‬ ‫ﻳﻐﻠـﻖ ﻓﻤﻪ ﻗﺒـﻞ أن ﻳﻐﻠﻖ‬ ‫اﻟﻨـﺎس آذاﻧﻬـﻢ‪ ،‬وﻳﻔﺘـﺢ‬ ‫أذﻧﻴﻪ ﻗﺒﻞ أن ﻳﻔﺘﺢ اﻟﻨﺎس‬ ‫أﻓﻮاﻫﻬﻢ‪.‬‬

‫ﻤﻴﺎء اﻟﺒﺠﺎوي‬

‫اﻟﺨﺪﻣﺔ اﻹﻧﺴﺎﻧﻴﺔ‪.‬‬ ‫اﻟﺠﺪﻳـﺮ ذﻛـﺮه أن ﺑﻨـﻚ اﻟـﺪم ﻳﻮاﺻـﻞ‬ ‫ﻣﺤﻄﺎﺗـﻪ ﰲ ﻋﺪﻳـ ٍﺪ ﻣﻦ اﻟﻘﻄﺎﻋـﺎت اﻟﺤﻜﻮﻣﻴﺔ‬ ‫واﻟﺨﺎﺻﺔ ﻻﺳـﺘﻘﺒﺎل اﻤﺘﱪﻋﻦ ﺑﺎﻟﺪم‪ ،‬وﺳﻮف‬ ‫ﺗﻜـﻮن ﻣﺤﻄﺘﻪ اﻟﻴـﻮم اﻷرﺑﻌﺎء ﰲ ﻣﺴﺘﺸـﻔﻰ‬ ‫اﻷﻣﻞ ﺑﺎﻟﺪﻣﺎم‪.‬‬

‫ﻧﺼﻒ اﻟﺜﻘﺔ ﺑﺎﻟﻨﻔﺲ ﻋﺪم‬ ‫اﻤﻘﺎرﻧـﺔ ﻣـﻊ اﻵﺧﺮﻳـﻦ‪،‬‬ ‫وﻧﺼـﻒ اﻟﺮاﺣـﺔ ﻋـﺪم‬ ‫اﻟﺘﺪﺧـﻞ ﰲ ﺷـﺆوﻧﻬﻢ‪،‬‬ ‫وﻧﺼﻒ اﻟﺤﻜﻤﺔ اﻟﺼﻤﺖ‪.‬‬

‫وﻟﻴﺪ اﻟﺨﻀﺮ‬


صحيفة الشرق - العدد 479 - نسخة الدمام