Issuu on Google+

‫ﺗﺤﺪ ﻟﻌﻠﻤﺎﺀ ﺍﻷﻣﺔ‬ ‫ﺧﺎﺩﻡ ﺍﻟﺤﺮﻣﻴﻦ ﺍﻟﺸﺮﻳﻔﻴﻦ‪ :‬ﱢ‬ ‫ﺍﻟﺘﺼﺪﻱ ﻟﻔﺘﻦ ﺍﻟﺘﻜﻔﻴﺮ ﻭﺍﻟﻄﺎﺋﻔﻴﺔ ﺃﻛﺒﺮ ﱟ‬ ‫ﻣﻜﺔ ﺍﳌﻜﺮﻣﺔ ‪ -‬ﺍﻟﺰﺑﻴﺮ ﺍﻷﻧﺼﺎﺭﻱ‬

‫ﺗﻄﺒﻊ ﻓﻲ‬

‫اﻟﺪﻣﺎم‬ ‫ﺟـــــــﺪة‬ ‫اﻟﺮﻳـــــﺎض‬

‫اﺣﺪ ‪25‬ﻣﺤﺮم ‪1434‬ﻫـ ‪9‬دﻳﺴﻤﺒﺮ ‪2012‬م اﻟﻌﺪد )‪ (371‬اﻟﺴﻨﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬

‫‪Sunday 25 Muharam1434 9 December 2012 G.Issue No.371 Second Year‬‬

‫‪ 36‬ﺻﻔﺤﺔ رﻳﺎﻻن‬

‫‪ 7132‬ﺣﺎﻟﺔ ﺯﻭﺍﺝ ﺳﻌﻮﺩﻳﻴﻦ ﻣﻦ ﺃﺟﺎﻧﺐ‪ ..‬ﺍﻟﺮﺟﺎﻝ ﻳﺒﺤﺜﻮﻥ ﻋﻦ ﺍﻟﺠﻤﺎﻝ‪ ..‬ﻭﺍﻟﻨﺴﺎﺀ ﻳﻬﺮﺑﻦ ﻣﻦ ﺍﻟﻌﻨﻮﺳﺔ‬

‫ﺃﺣﻜﺎﻡ ﻹﻋﺪﺍﻡ ﺳﺘﺔ ﺳﻌﻮﺩﻳﻴﻦ ﻓﻲ ﺍﻟﻌﺮﺍﻕ ‪ .‬ﻭﻣﺨﺎﻭﻑ ﻣﻦ ﺷﻨﻖ ﻋﺰﺍﻡ ﻭﺍﻟﺰﻭﺑﻲ‬ ‫اﻟﻄﺎﺋﻒ‪ ،‬اﻟﺮﻳﺎض ‪ -‬ﻋﻨﺎد‬

‫ﺟﺎﻣﻌﺔ ﺟﺎﺯﺍﻥ ﺗﺘﻐﻨﻰ ﺑﺴﻼﻣﺔ ﺍﻟﻤﻠﻴﻚ‬

‫اﻟﻌﺘﻴﺒﻲ‪ ،‬ﻣﻨﺮة اﻤﻬﻴﺰع‬ ‫ﻛﺸـﻒ رﺋﻴﺲ ﻟﺠﻨﺔ اﻤﻌﺘﻘﻠﻦ‬ ‫اﻟﺴـﻌﻮدﻳﻦ ﰲ اﻟﻌـﺮاق ﰲ‬ ‫ﻣﻜﺘـﺐ اﻟﺠﺮﻳـﺲ ﻟﻠﻤﺤﺎﻣـﺎة‬ ‫ﺛﺎﻣﺮ اﻟﺒﻠﻴﻬـﺪ ﻟـ»اﻟﴩق« ﻋﻦ‬ ‫ﺻﺪور أﺣﻜﺎم ﺑﺎﻹﻋﺪام ﰲ ﺣﻖ‬ ‫ﺳﺘﺔ ﺳـﺠﻨﺎء ﺳﻌﻮدﻳﻦ ﰲ اﻟﺴﺠﻮن‬ ‫اﻟﻌﺮاﻗﻴﺔ‪ ،‬ﻓﻴﻤﺎ ﻳﻨﺘﻈﺮ ﺳﺒﻌﺔ آﺧﺮون‬ ‫أﺣﻜﺎﻣﺎ ﻗﻀﺎﺋﻴﺔ ﺧﻼل اﻷﻳﺎم اﻤﻘﺒﻠﺔ‪.‬‬ ‫وﻋﻠﻤـﺖ »اﻟﴩق« أﻧـﻪ ﺗﻢ ﻧﻘﻞ‬ ‫أرﺑﻌﻦ ﺳـﺠﻴﻨﺎ إﱃ ﺳـﺠﻦ اﻟﺤﻤﺎﻳﺔ‬ ‫اﻟﻘﺼـﻮى ﰲ اﻟﺸـﻌﺒﺔ اﻟﺨﺎﻣﺴـﺔ‬ ‫ﺑﺒﻐﺪاد‪ ،‬وﺑﺤﺴﺐ ﻣﺎ ذﻛﺮ اﻤﺼﺪر أﻧﻪ‬ ‫ﺳـﺘﻨﻔﺬ اﻟﻴﻮم )وﺟﺒﺔ إﻋﺪام( ﰲ ﺣﻖ‬ ‫ﻋﺪد ﻣﻦ اﻤﺤﻜﻮﻣـﻦ‪ ،‬وأﻓﺎد اﻤﺼﺪر‬ ‫اﻟﺴﻌﻮدﻳﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ ﻋﺰام وﻋﺎدل‬ ‫أن‬ ‫ِ‬ ‫اﻟﺰوﺑـﻲ ﻳﻨﺘﻈﺮان اﻹﻋﺪام ﰲ ﺳـﺠﻦ‬ ‫اﻟﺤﻤﺎﻳﺔ اﻟﻘﺼـﻮى ﺑﺒﻐﺪاد‪ ،‬وﻳﺨﴙ‬ ‫ﻣﻦ ﺗﻨﻔﻴﺬ اﻹﻋـﺪام ﰲ ﺣﻘﻬﻤﺎ ﺿﻤﻦ‬ ‫ﻫﺬه )اﻟﻮﺟﺒﺔ(‪) .‬ﺗﻔﺎﺻﻴﻞ ص ‪(22‬‬

‫ﻗـﺎل اﻤﺮﺷـﺢ اﻟﺴـﺎﺑﻖ ﻟﺮﺋﺎﺳـﺔ‬ ‫اﻟﺠﻤﻬﻮرﻳـﺔ ﰲ ﻣﴫ ﺧﺎﻟﺪ ﻋﲇ‪ ،‬إن‬ ‫ﺗﺪﺧﻞ ﺟﻤﺎﻋﺔ اﻹﺧﻮان اﻤﺴﻠﻤﻦ ﰲ‬ ‫ﻋﻤﻞ ﻣﺆﺳﺴـﺎت اﻟﺪوﻟـﺔ ﻫﻮ اﻟﺬي‬ ‫أﺿﻌـﻒ ﴍﻋﻴـﺔ اﻟﺮﺋﻴﺲ اﻤﴫي‬ ‫ﻣﺤﻤـﺪ ﻣـﺮﳼ‪ ،‬واﺳـﺘﻘﻼل ﻣﺆﺳﺴـﺎت‬ ‫اﻟﺪوﻟﺔ‪.‬‬ ‫وﻗﺎل ﻋﲇ ﻟــ »اﻟﴩق«‪ ،‬إن »ﺧﺮت‬ ‫اﻟﺸﺎﻃﺮ ﻫﻮ رﺋﻴﺲ ﻣﴫ اﻟﻔﻌﲇ‪ ،‬وﻣﺮﳼ‬ ‫ﻫﻮ ﻣﺴـﺆول ﻣﻠﻒ اﻟﺮﺋﺎﺳﺔ ﰲ اﻹﺧﻮان«‪،‬‬ ‫وأوﺿـﺢ أن إﻟﻐـﺎء اﻹﻋﻼن اﻟﺪﺳـﺘﻮري‬ ‫وإﻋﺎدة ﺗﺄﺳﻴﺲ اﻟﺠﻤﻌﻴﺔ اﻟﺘﺄﺳﻴﺴﻴﺔ ﻫﻮ‬ ‫اﻟﺴﺒﻴﻞ اﻟﻮﺣﻴﺪ ﻟﻠﺨﺮوج ﻣﻦ أزﻣﺔ ﻏﻀﺐ‬ ‫اﻟﺸﺎرع‪.‬‬ ‫وﻗـﺎل ﺧﺎﻟـﺪ ﻋـﲇ ﰲ ﺗﴫﻳﺤـﺎت‬ ‫ﺧﺎﺻـﺔ ﻟـ »اﻟـﴩق«‪ ،‬إن ﻣﴫ ﰲ ﻣﺄزق‬

‫رﻗﺼﺔ ﻣﻦ اﻟﱰاث اﻟﺠﻴﺰاﻧﻲ ﺧﻼل اﺣﺘﻔﺎل ﺟﺎﻣﻌﺔ ﺟﺎزان ﺑﺸﻔﺎء ﺧﺎدم اﻟﺤﺮﻣﻦ اﻟﴩﻳﻔﻦ‪ ،‬وﺗﺪﺷﻦ ﻛﺮﳼ اﻷﻣﺮ ﻣﺤﻤﺪ ﺑﻦ ﻧﺎﴏ‬ ‫ﻟﺪراﺳﺎت ﻗﻀﺎﻳﺎ اﻤﺠﺘﻤﻊ‪ ،‬أﻣﺲ‬

‫ﻛﺒـﺮ »وﺿﻌﻨـﺎ ﻓﻴـﻪ اﻟﺮﺋﻴـﺲ ﻣـﺮﳼ‬ ‫وﺟﻤﺎﻋﺘﻪ اﻟﺘﻲ ﺗﺼﻤﻢ ﻋﲆ ﻓﺮض إرادﺗﻬﺎ‬ ‫ورؤﻳﺘﻬـﺎ ﻋﲆ اﻟﺠﻤﻴﻊ«‪ ،‬وﻗـﺎل ﻋﲇ »ﻛﻞ‬ ‫ﳾء ﻳُـﺪار ﻣﻦ ﻣﻜﺘﺐ اﻹرﺷـﺎد‪ ،‬وﻫﻢ ﻣﻦ‬ ‫أﺿﻌﻔـﻮا اﻟﴩﻋﻴـﺔ وﻣﺆﺳﺴـﺎت اﻟﺪوﻟﺔ‬ ‫ﺑﺘﺪﺧﻠﻬـﻢ ﰲ اﺧﺘﻴـﺎرات ﻣﺮﳼ ﻟﻜﻞ ﳾء‬ ‫وﺑﺈﺻﺪار اﻹﻋﻼن اﻟﺪﺳـﺘﻮري«‪ ،‬وأﺿﺎف‬ ‫»ﻫﻢ ﻣﻦ ﻗﻮّﺿـﻮا اﻟﴩﻋﻴﺔ ﺣﻦ ﺣﺎﴏوا‬ ‫اﻤﺤﻜﻤـﺔ اﻟﺪﺳـﺘﻮرﻳﺔ وﺣـﻦ اﻏﺘﺎﻟﻮﻫـﺎ‬ ‫ﻋﱪ ﻣﴩوع اﻟﺪﺳـﺘﻮر‪ ،‬ﻫﻢ ﻣـﻦ أﻫﺪروا‬ ‫ﻣﺆﺳﺴـﺎت اﻟﺪوﻟﺔ ﺣﻦ ﻗﻮّﺿـﻮا اﻟﻘﻀﺎء‬ ‫ﺑﺘﺤﺼـﻦ ﻗـﺮارات اﻟﺮﺋﻴـﺲ وﻣﺠﻠـﺲ‬ ‫اﻟﺸـﻮرى واﻟﺠﻤﻌﻴﺔ اﻟﺘﺄﺳﻴﺴﻴﺔ‪ ،‬ﻫﻢ ﻣﻦ‬ ‫أﻫـﺪروا ﻣﺆﺳﺴـﺎت اﻟﺪوﻟﺔ ﺣـﻦ ّ‬ ‫ﻓﻀﻮا‬ ‫اﻋﺘﺼـﺎم اﻻﺗﺤﺎدﻳﺔ«‪ .‬وﻗﺎل ﺧﺎﻟﺪ »اﻷزﻣﺔ‬ ‫ﰲ ﻣﴫ ﻟﻴﺴـﺖ ﻋﲆ ﻣﻨﺼﺐ اﻟﺮﺋﺎﺳﺔ ﻛﻤﺎ‬ ‫ﻳﺪﻋﻲ ﺑﻌﻀﻬﻢ ﻟﻜﻨﻬﺎ ﺣﻮل اﻟﺪﻳﻤﻘﺮاﻃﻴﺔ‬ ‫)ﺗﻔﺎﺻﻴﻞ ص ‪(21‬‬ ‫واﻟﺤﺮﻳﺎت«‪.‬‬

‫ﻳﻜﺘﺐ ﻟﻜﻢ‬

‫‪18‬‬

‫ﺟﺎزان ‪ -‬ﻣﺤﻤﺪ اﻟﻜﻌﺒﻲ‪ ،‬إﺑﺮاﻫﻴﻢ اﻟﺤﺎزﻣﻲ‪ ،‬ﻣﺤﻤﺪ ﻃﺮوش )ﺗﺼﻮﻳﺮ‪ :‬أﺣﻤﺪ اﻟﺴﺒﻌﻲ(‬

‫ﻣﺠﻠﺲ ﺍﻟﺘﻌﺎﻭﻥ ﻳﺪﺭﺱ‬ ‫ﺗﺤﺮﻳﺮ ﻛﺎﻣﻞ ﺍﻷﺟﻮﺍﺀ ﺑﻴﻦ‬ ‫ﺩﻭﻟﻪ ﻟﺘﻌﺰﻳﺰ ﺭﺣﻼﺕ ﺍﻟﻄﻴﺮﺍﻥ‬ ‫ﺟﺪة ‪ -‬ﻣﺎﺟﺪ ﻣﻄﺮ‬ ‫ﻳـﺪرس ﻣﺠﻠﺲ اﻟﺘﻌﺎون اﻟﺨﻠﻴﺠﻲ ﺣﺎﻟﻴﺎ ﺗﺤﺮﻳﺮ اﻷﺟﻮاء ﺑﻦ دول‬ ‫اﻤﺠﻠﺲ ﻟﺘﻌﺰﻳﺰ أﻧﺸﻄﺔ اﻟﻄﺮان اﻤﺪﻧﻲ‪.‬‬ ‫ﱠ‬ ‫وﺑﻦ اﻟﻮﻛﻴﻞ اﻤﺴـﺎﻋﺪ ﻟﺨﺪﻣﺎت اﻟﻄﺮان ﰲ ﺷﺆون اﻟﻄﺮان‬ ‫اﻤﺪﻧـﻲ ﰲ اﻟﺒﺤﺮﻳـﻦ أﺣﻤـﺪ ﻋﺒﺪاﻟﺮﺣﻴﻢ ﻟـ»اﻟـﴩق« أن ﻣﺠﻠﺲ‬ ‫اﻟﺘﻌـﺎون اﻟﺨﻠﻴﺠـﻲ ﻳﻨﺎﻗـﺶ ﺣﺎﻟﻴـﺎ ﺗﺤﺮﻳـﺮ اﻷﺟﻮاء ﺑـﻦ دول‬ ‫اﻤﺠﻠـﺲ‪ ،‬ﻣﻮﺿﺤـﺎ ً أن ﻟﺠﻨـﺔ اﻟﻨﺎﻗـﻞ اﻟﺠـﻮي ﰲ اﻤﺠﻠﺲ ﻫـﻲ اﻟﻠﺠﻨﺔ‬ ‫اﻤﺨﺘﺼﺔ ﺑﺪراﺳـﺔ ﻫﺬا اﻤﻮﺿﻮع‪ .‬وﺗﺒﻠﻎ ﻧﺴﺒﺔ اﻷﺟﻮاء اﻤﺤﺮرة ﺑﻦ دول‬ ‫اﻤﺠﻠـﺲ ﻧﺤـﻮ ‪ ،% 75‬وﻣﻦ اﻤﻘـﺮر أن ﻳﺘﻢ اﻻﻧﺘﻬﺎء ﻣﻦ ﻫﺬه اﻟﺪراﺳـﺔ‬ ‫ﺧﻼل اﻟﻔﱰة اﻤﻘﺒﻠﺔ ﻟﺘﻜﺘﻤﻞ ﻧﺴـﺒﺔ اﻟﺘﺤﺮﻳﺮ‪ ،‬وﺗﺼﺒﺢ ﻣﻔﺘﻮﺣﺔ ﺑﺸـﻜﻞ‬ ‫ﻛﺎﻣﻞ ﺑﻦ دول اﻤﺠﻠﺲ‪.‬‬ ‫وأوﺿـﺢ ﻋﺒﺪاﻟﺮﺣﻴـﻢ ﺧـﻼل اﻓﺘﺘـﺎح اﻤﺆﺗﻤـﺮ اﻟـﺪوﱄ اﻟﺨﺎﻣﺲ‬ ‫ﻤﻔﺎوﺿﺎت اﻟﺨﺪﻣﺎت اﻟﺠﻮﻳﺔ ﰲ اﻟﻄﺮان اﻤﺪﻧﻲ أﻣﺲ ﰲ ﺟﺪة‪ ،‬أن ﺗﺤﺮﻳﺮ‬ ‫اﻷﺟﻮاء ﺳـﻴﻜﻮن ﻟﻪ ﻋﺎﺋـﺪ إﻳﺠﺎﺑﻲ ﻋﲆ اﻤﺴـﺎﻓﺮ ﰲ دول اﻤﺠﻠﺲ‪ ،‬ﺣﻴﺚ‬ ‫ﺗﺘﻴـﺢ ﻟﻪ ﺣﺮﻳﺔ اﻻﻧﻄﻼق دون ﻗﻴﻮد ﻣﻦ أﻳﺔ ﻧﻘﻄﺔ إﱃ أﺧﺮى ﰲ ﻣﻄﺎرات‬ ‫دول اﻤﺠﻠﺲ وﻓﻘﺎ ﻷﺣﺴﻦ اﻟﺨﺪﻣﺎت واﻷﺳﻌﺎر‪) .‬ﺗﻔﺎﺻﻴﻞ ص ‪(25‬‬

‫ﺟﺪة ‪ -‬ﻧﻌﻴﻢ ﺗﻤﻴﻢ اﻟﺤﻜﻴﻢ‬ ‫ﺗﻌﺘﺰم اﻟﻠﺠﻨﺔ اﻟﻮﻃﻨﻴﺔ ﻟﻠﻤﺤﺎﻣﻦ ﰲ ﻣﺠﻠﺲ اﻟﻐﺮف‬ ‫اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ‪ ،‬ﺗﻘﺪﻳـﻢ ﺷـﻜﻮى ﺿـﺪ وزارة اﻟﻌﻤـﻞ‬ ‫أﻣـﺎم ﻫﻴﺌﺔ اﻟﺮﻗﺎﺑﺔ واﻟﺘﺤﻘﻴﻖ‪ ،‬ﺗﺘﻬﻤﻬﺎ ﻓﻴﻬﺎ ﺑﺴـﻮء‬ ‫اﺳﺘﻌﻤﺎل اﻟﺴﻠﻄﺔ‪ ،‬ﺑﺎﻹﺿﺎﻓﺔ إﱃ رﻓﻊ ﻗﻀﻴﺔ ﺿﺪﻫﺎ‬ ‫ﰲ اﻤﺤﻜﻤـﺔ اﻹدارﻳﺔ )دﻳﻮان اﻤﻈﺎﻟﻢ(‪ ،‬ﺑﻌﺪ دراﺳـﺔ‬ ‫اﻟﺨﻄـﺎب اﻟـﻮارد ﻣـﻦ وزارة اﻟﺘﺠـﺎرة واﻟﺼﻨﺎﻋﺔ ﻟﻐﺮﻓﺔ‬ ‫اﻟﺮﻳﺎض‪ ،‬ﺑﻌﺪم ﻗﺎﻧﻮﻧﻴﺔ ﻗﺮار رﻓﻊ رﺳﻮم اﻟﻌﻤﺎﻟﺔ اﻟﻮاﻓﺪة‬ ‫ﻣﻦ ﻣﺎﺋﺔ رﻳﺎل إﱃ ‪ 2400‬رﻳﺎل‪.‬‬

‫ﺭﺣﻴﻖ ﺍﻟﺮﻳﺎﺽ‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﺮﺣﻤﻦ اﻟﺸﻬﻴﺐ‬

‫ﻣﺠﺘﻤﻊ ﺍﻟﺴﻮﺍﺗﺮ ﻭﺍﻷﻗﻨﻌﺔ‬ ‫‪19‬‬ ‫ﺳﻤﻴﺮ ﻣﺤﻤﺪ‬

‫ﺁﺧﺮ ﺍﻟﻔﺮﺳﺎﻥ‬ ‫‪19‬‬

‫‪6‬‬

‫ﻗﺎض ﺑﺎﻤﺤﻜﻤـﺔ اﻟﺠﺰاﺋﻴﺔ ﰲ اﻟﺮﻳﺎض‬ ‫أﻣﺮ ٍ‬ ‫ﺻﺒﺎح أﻣـﺲ ﺑﺘﻮﻗﻴﻒ إﻋﻼﻣﻴﺔ اﺗﻬﻤﻬﺎ ﺑﺎﻟﻜﺬب؛‬ ‫ﻻدﻋﺎﺋﻬـﺎ اﻟﻌﻤﻞ ﰲ ﺻﺤﻴﻔﺔ ﻣﺤﻠﻴﺔ‪ ،‬ﻓﻴﻤﺎ أﻛﺪت‬ ‫اﻟﺼﺤﻔﻴﺔ أﻧﻬـﺎ ﺗﺤﻤﻞ ﺑﻄﺎﻗـﺔ اﻟﺼﺤﻴﻔﺔ اﻟﺘﻲ‬ ‫ﺗﻌﻤﻞ ﺑﻬﺎ‪ ،‬وأﻧﻪ ﻳﻤﻜﻦ اﻟﺮﺟﻮع ﻟﺮﺋﻴﺲ اﻟﺘﺤﺮﻳﺮ‬

‫»ﺍﻟﻤﺪﻥ ﺍﻟﺼﻨﺎﻋﻴﺔ« ﺗﺒﻨﻲ ‪120‬‬ ‫ﻣﺼﻨﻌ ﹰﺎ ﻟﺘﺸﻐﻴﻞ ﺍﻟﺴﺠﻨﺎﺀ‬ ‫اﻟﺮﻳﺎض ‪ -‬ﻳﻮﺳﻒ اﻟﻜﻬﻔﻲ‬ ‫ﻣﻨﺤـﺖ اﻤﺪﻳﺮﻳـﺔ اﻟﻌﺎﻣﺔ ﻟﻠﺴـﺠﻮن‬ ‫ﻫﻴﺌـﺔ اﻤﺪن اﻟﺼﻨﺎﻋﻴـﺔ ﻗﻄﻌﺔ أرض‬ ‫ﰲ »إﺻﻼﺣﻴـﺔ اﻟﺤﺎﺋـﺮ اﻟﺠﺪﻳـﺪة«‬ ‫ﻟﺒﻨـﺎء ‪ 120‬ﻣﺼﻨﻌﺎ ً ﺑﻐﻴـﺔ اﺣﺘﻀﺎن‬ ‫اﻟﺴـﺠﻨﺎء ﻣﻦ ﺧـﻼل إﺗﺎﺣﺔ اﻟﻔﺮﺻﺔ‬ ‫ﻟﻬﻢ ﻤﺰاوﻟﺔ اﻟﻌﻤﻞ واﻟﺘﺸﻐﻴﻞ‪.‬‬ ‫أوﺿـﺢ ذﻟـﻚ ﻣﺪﻳﺮ ﻋﺎم اﻟﺴـﺠﻮن‪،‬‬ ‫اﻟﻠﻮاء اﻟﺪﻛﺘﻮرﻋﲇ ﺑﻦ ﺣﺴـﻦ اﻟﺤﺎرﺛﻲ‪،‬‬ ‫ﺧﻼل اﻤﺆﺗﻤﺮ اﻟﺼﺤﻔﻲ اﻟﺬي ﻋﻘﺪه ﻇﻬﺮ‬

‫أﻣـﺲ ﺑﻤﻘـﺮ اﻤﺪﻳﺮﻳﺔ اﻟﻌﺎﻣﺔ ﻟﻠﺴـﺠﻮن‬ ‫ﺑﻤﻨﺎﺳـﺒﺔ أﺳـﺒﻮع »اﻟﻨﺰﻳـﻞ اﻟﺨﻠﻴﺠـﻲ‬ ‫اﻤﻮﺣﺪ ﺑﺪول ﻣﺠﻠﺲ اﻟﺘﻌﺎون اﻟﺨﻠﻴﺠﻲ«‪،‬‬ ‫اﻟـﺬي ﻳﺒـﺪأ اﻟﻴـﻮم‪ ،‬وﻳﺴـﺘﻤﺮ ﺣﺘﻰ ‪28‬‬ ‫ﻣﺤـﺮم اﻟﺤـﺎﱄ‪ .‬وأﺷـﺎر إﱃ أن اﻟﺘﻌﺎون‬ ‫ﻗﺎﺋـﻢ ﺑﻴﻨﻨـﺎ وﺑﻦ ﻛﻞ اﻤﺆﺳﺴـﺎت إﻻ أﻧﻪ‬ ‫ﻳﺤﺘـﺎج إﱃ ﺑﻨﻴﺔ ﺗﺤﺘﻴﺔ ﺗﺤﺘﻀﻦ ﻛﻞ ﻫﺬه‬ ‫اﻟﱪاﻣـﺞ‪ ،‬وﻫﻮ ﻣﺎ ﻧﺼﺒـﻮ إﻟﻴﻪ ﻣﻦ ﺧﻼل‬ ‫ﺗﻄﻮﻳﺮ اﻟﺴـﺠﻮن اﻟﻘﺎﺋﻤﺔ واﻹﺻﻼﺣﻴﺎت‬ ‫اﻟﺠﺪﻳﺪة اﻟﺘﻲ ﺗﺒﻨﻰ ﰲ اﻟﻮﻗﺖ اﻟﺤﺎﴐ‪.‬‬ ‫)ﺗﻔﺎﺻﻴﻞ ص ‪(3‬‬

‫ﺣﺼﺔ ﺍﻟﻌﻴﺪ‪..‬‬ ‫ﻗﺮﻥ ﻓﻲ‬ ‫ﻣﺴﺆﻭﻝ ﺇﻳﺮﺍﻧﻲ‪ :‬ﺍﻟﻌﺮﺍﻕ ﻭﻏﺰﺓ »ﺩﺭﻋﻨﺎ ﺍﻟﺤﺼﻴﻦ« ﺍﻟﺼﺤﺮﺍﺀ‬ ‫ﻃﻬﺮان ‪ -‬اﻟﴩق‬

‫‪18‬‬

‫ﺣﺴﻦ ﻋﺴﻴﺮي‬

‫ﻟﺠﻨﺔ ﺍﻟﻤﺤﺎﻣﻴﻦ ﺗﺸﻜﻮ ﻭﺯﺍﺭﺓ ﺍﻟﻌﻤﻞ‬ ‫ﺑﺘﻬﻤﺔ »ﺳﻮﺀ ﺍﺳﺘﺨﺪﺍﻡ ﺍﻟﺴﻠﻄﺔ«‬

‫اﻟﺮﻳﺎض ‪ -‬اﻟﴩق‬

‫ﺧﺎﺭﺝ ﺍﻟﻨﻄﺎﻕ ﺍﻟﻌﻤﺮﺍﻧﻲ!‬ ‫إﺑﺮاﻫﻴﻢ ﻃﺎﻟﻊ‬

‫ﺟﺪة ‪ -‬ﻋﺎﻣﺮ اﻟﺠﻔﺎﱄ‬

‫‪17‬‬

‫وﻗﺎل رﺋﻴـﺲ اﻟﻠﺠﻨـﺔ اﻟﻮﻃﻨﻴﺔ ﻟﻠﻤﺤﺎﻣـﻦ اﻟﺪﻛﺘﻮر‬ ‫إﺑﺮاﻫﻴﻢ اﻟﻐﺼﻦ ﻟـ »اﻟﴩق«‪ ،‬إن اﻟﻠﺠﻨﺔ ﺳـﺘﻄﻠﺐ ﻧﺴﺨﺔ‬ ‫ﻣﻦ اﻟﺨﻄﺎب ﻟﺪراﺳـﺘﻪ ﻣﻦ اﻟﻨﺎﺣﻴـﺔ اﻟﻘﺎﻧﻮﻧﻴﺔ‪ ،‬وﰲ ﺣﺎل‬ ‫ﺗﺒـﻦ ﻟﻬﺎ ﺻﺤﺔ ﻣﻮﻗﻒ اﻟﻐـﺮف ﻗﺎﻧﻮﻧﻴﺎ ﺑﻨﺎء ﻋﲆ ﺧﻄﺎب‬ ‫وزارة اﻟﺘﺠﺎرة‪ ،‬ﻓﺈﻧﻪ ﺳـﻴﺘﻢ اﻟﺮﻓـﻊ ﻟﺠﻬﺎت اﻻﺧﺘﺼﺎص‬ ‫ﻛﻬﻴﺌﺔ اﻟﺮﻗﺎﺑﺔ واﻟﺘﺤﻘﻴﻖ ﻟﺴـﻮء اﺳﺘﺨﺪام اﻟﺴﻠﻄﺔ؛ ﻷﻧﻬﺎ‬ ‫أﺻـﺪرت ﻗﺮارا ً ﺑﺸـﻜﻞ ﻏـﺮ ﻧﻈﺎﻣﻲ‪ ،‬وأﻟﺰﻣـﺖ ﺑﻪ رﺟﺎل‬ ‫اﻷﻋﻤﺎل‪ .‬وأﺿﺎف »ﻟﻦ ﻧﻜﺘﻔﻲ ﺑﻬﺬه اﻟﺨﻄﻮة‪ ،‬ﺑﻞ ﺳﻴﻜﻮن‬ ‫ﻫﻨـﺎك دﻋﻮى ﺿﺪ وزارة اﻟﻌﻤﻞ ﰲ اﻤﺤﻜﻤﺔ اﻹدارﻳﺔ ﺣﺘﻰ‬ ‫)ﺗﻔﺎﺻﻴﻞ ص ‪(25‬‬ ‫ﺗﱰاﺟﻊ اﻟﻮزارة ﻋﻦ ﻗﺮارﻫﺎ«‪.‬‬

‫ﻣﺤﺎﻡ‬ ‫ﺧﻠﻴﺘﻲ ﺍﻟـ ‪ 85‬ﻭ‪ :88‬ﺇﻳﻘﺎﻑ ﺻﺤﻔﻴﺔ ﻭﺇﺑﻌﺎﺩ ﹴ‬ ‫ﻣﺤﺎﻛﻤﺔ ﹾ‬

‫ﻣﺮﺷﺢ ﺳﺎﺑﻖ ﻟﺮﺋﺎﺳﺔ ﻣﺼﺮ‪:‬‬ ‫ﺧﻴﺮﺕ ﺍﻟﺸﺎﻃﺮ ﻳﺤﻜﻢ ﺍﻟﺒﻼﺩ‬ ‫اﻟﻘﺎﻫﺮة ‪ -‬ﻫﻴﺜﻢ ﻣﺤﻤﺪ‬

‫‪29‬‬

‫أﻛﺪ ﻣﺴـﺆول أﻣﻨﻲ إﻳﺮاﻧﻲ رﻓﻴﻊ اﻤﺴﺘﻮى‬ ‫أن اﻟﻌـﺮاق وﻏﺰة ﺑﺎﺗـﺎ »اﻟﺪرع اﻟﺤﺼﻦ«‬ ‫ﻹﻳـﺮان ﻣـﻦ أي ﻫﺠﻤـﺎت ﻣﺤﺘﻤﻠـﺔ ﻗـﺪ‬ ‫ﺗﺘﻌﺮض ﻟﻬﺎ ﺧﻼل اﻟﻔﱰة اﻤﻘﺒﻠﺔ ﻣﻦ ﻗﺒﻞ‬ ‫اﻟﻮﻻﻳـﺎت اﻤﺘﺤﺪة أو إﴎاﺋﻴﻞ‪ ،‬ووﺻﻒ ﻣﺎ‬ ‫ﺣﺼﻞ ﰲ اﻟﻌﺮاق ﺑﺄﻧﻪ »ﻧﺠﺎح ﻟﻠﻘﺪرة اﻹﻳﺮاﻧﻴﺔ«‪،‬‬ ‫ﻣﺆﻛﺪا ً أن اﺳـﺘﻌﺪادات ﺑﻼده ﺟﻴﺪة ﻤﻮاﺟﻬﺔ أي‬ ‫ﻫﺠﻮم‪.‬‬

‫وﻗﺎل ﻣﺴﺆول اﻤﻠﻒ اﻟﺴـﻴﺎﳼ واﻷﻣﻨﻲ ﰲ‬ ‫ﻣﺤﺎﻓﻈﺔ زﻧﺠﺎن اﻹﻳﺮاﻧﻴـﺔ »ﻓﺮوز أﺣﻤﺪي« ﰲ‬ ‫ﺗﴫﻳﺤـﺎت ﺻﺤﻔﻴﺔ إن »إﻳﺮان ﻟـﻢ ﺗﻌﺪ ﺗﻘﺎﺗﻞ‬ ‫داﺧـﻞ أراﺿﻴﻬﺎ ﻟﺴـﻴﻄﺮﺗﻬﺎ اﻟﺘﺎﻣـﺔ ﻋﻠﻴﻬﺎ ﺑﻞ‬ ‫ﺑﺎت اﻟﻌﺮاق وﻏـﺰة اﻟﺪرع اﻟﺤﺼﻦ ﻹﻳﺮان ﻟﺼﺪ‬ ‫اﻟﻬﺠﻤـﺎت اﻤﺤﺘﻤﻠـﺔ«‪ .‬وأﺿـﺎف أﺣﻤﺪي أن‬ ‫»ﻣﺎ ﺣﺼﻞ ﰲ اﻟﻌـﺮاق ﻫﻮ ﻣﺼﺪاق ﻟﻠﻨﺠﺎح‬ ‫واﻟﻘﺪرة اﻹﻳﺮاﻧﻴﺔ« دون أن ﻳﺬﻛﺮ ﻣﺰﻳﺪا ً ﻣﻦ‬ ‫اﻟﺘﻔﺎﺻﻴﻞ ﻋﻦ اﻤﻘﺼﻮد ﺑﺎﻟﻨﺠﺎح اﻹﻳﺮاﻧﻲ‪.‬‬ ‫)ﺗﻔﺎﺻﻴﻞ ص ‪(22‬‬

‫اﻤﻮﺟـﻮد ﺣﺎﻟﻴـﺎ ً ﺧـﺎرج اﻤﻤﻠﻜـﺔ‪ .‬ﻛﻤﺎ أﻣـﺮ اﻟﻘﺎﴈ‬ ‫ﺑﺈﺧﺮاج ﻣﺤﺎ ٍم ﻤﺘﻬﻤﻦ وإﺑﻌﺎده ﻋﻦ اﻟﺠﻠﺴـﺔ وإﻟﻐﺎء‬ ‫وﻛﺎﻟﺘﻪ اﻟﴩﻋﻴﺔ‪ ،‬وﺗﻮﻗﻴﻔﻪ ﻤﺪة ‪ 24‬ﺳﺎﻋﺔ ﺑﺴﺒﺐ ﻋﺪم‬ ‫اﻧﺼﻴﺎﻋﻪ ﻟﻠﺘﻌﻠﻴﻤﺎت اﻟﻘﺎﴈ ﺑﺎﻻﻟﺘﺰام ﺑﺎﻟﻬﺪوء وﻋﺪم‬ ‫اﻟﺘﺤـﺪث إﻻ ﻋﻨﺪﻣﺎ ﻳﻄﻠﺐ ﻣﻨﻪ ذﻟـﻚ‪ ،‬ﻓﻴﻤﺎ ﺗﻢ إﻃﻼق‬ ‫ﴎاح ﺛﻼﺛﺔ ﻣﺘﻬﻤﻦ‪ ،‬اﺛﻨﺎن ﻣﻨﻬﻢ ﻳﻨﺘﻤﻴﺎن ﻟﺨﻠﻴﺔ ‪،85‬‬ ‫)ﺗﻔﺎﺻﻴﻞ ص‪(4‬‬ ‫واﻟﺜﺎﻟﺚ ﻟﺨﻠﻴﺔ ‪.88‬‬

‫ﺧﺎﻟﺪ ﺑﻦ ﺳﻠﻄﺎﻥ‪ :‬ﺗﺸﻜﻴﻞ ﺇﺩﺍﺭﺓ‬ ‫ﻋﺎﻣﺔ ﹸﺗﻌﻨﻰ ﺑﺎﻟﺘﺼﻨﻴﻊ ﺍﻟﻤﺤﻠﻲ‬ ‫ﻭﺗﺮﺗﺒﻂ ﺑﻮﺯﻳﺮ ﺍﻟﺪﻓﺎﻉ‬ ‫اﻟﺪﻣﺎم ‪ -‬ﻣﺤﻤﺪ ﻣﻼح‪ ،‬ﻓﻴﺼﻞ اﻟﺰﻫﺮاﻧﻲ‪،‬‬ ‫ﻣﺤﻤﺪ ﺧﻴﺎط‬

‫‪5‬‬

‫ﺁﻝ ﺍﻟﺸﻴﺦ‪ :‬ﺍﻷﻣﺮ ﺑﺎﻟﻤﻌﺮﻭﻑ‬ ‫ﻻ ﻳﺘﺤﻘﻖ ﺑﺈﺛﺎﺭﺓ ﺍﻟﻔﺘﻦ‬ ‫ﻋﺒﺪاﻤﺠﻴﺪ ﻋﺒﻴﺪ ‪4‬‬ ‫اﻤﺪﻳﻨﺔ اﻤﻨﻮرة ‪-‬‬ ‫ﺭﺋﻴﺲ ﺑﻠﺪﻱ ﺍﻟﺠﻮﻑ ﻳﺴﺘﻘﻴﻞ‬ ‫ﻭﻳﺆﻛﺪ‪» :‬ﺍﻷﻣﺎﻧﺔ« ﺃﻋﺠﺰﺗﻨﺎ‬ ‫اﻟﻔﻬﻴﻘﻲ ‪4‬‬ ‫اﻟﺠﻮف ‪ -‬راﻛﺎن‬ ‫ﺟﻮﺍﺯﺍﺕ ﺍﻟﺸﺮﻗﻴﺔ ﺗﺘﻜﻔﻞ ﺑﺎﻟﺘﺤﻘﻴﻖ‬ ‫ﻣﻊ ﻣﻮﻇﻔﻬﺎ ﺍﻟﻤﺘﻮﺭﻁ ﺑﻘﻀﻴﺔ‬ ‫‪8‬‬ ‫»ﻓﺘﺎﺓ ﺍﻟﺨﺒﺮ«‬ ‫اﻟﺪﻣﺎم ‪ -‬ﻓﻬﺪ اﻟﺤﺸﺎم‬

‫ﺟﺜﺔ ﻣﻔﺼﻮﻟﺔ ﺍﻟﺮﺃﺱ ﻓﻲ ﺻﺎﻟﺔ‬ ‫ﺭﻳﺎﺿﻴﺔ ﺑﺎﻟﺪﻣﺎﻡ‬ ‫‪9‬‬ ‫اﻟﺪﻣﺎم ‪ -‬أﺣﻤﺪ اﻟﻌﺪواﻧﻲ‬

‫‪12‬‬ ‫أم ﻋﻴﺪ اﻟﺘﻲ ﺗﺠﺎوزت اﻤﺎﺋﺔ ﻋﺎم وﺗﺴﻜﻦ ﰲ ﺧﻴﻤﺔ ﰲ ﻣﺤﺎﻓﻈﺔ اﻟﺮس راﻓﻀﺔ اﻻﻧﺘﻘﺎل ﻟﻠﺴﻜﻦ‬ ‫اﻟﻘﺼﻴﻢ ‪ -‬أﺣﻤﺪ اﻟﺤﺼﻦ‬ ‫ﰲ أﺣﻴﺎء اﻤﺪﻳﻨﺔ ﻟﻌﺸﻘﻬﺎ اﻟﺼﺤﺮاء ورؤﻳﺔ اﻟﺴﻤﺎء‬

‫ﺣﺎﺭﺱ ﺃﻣﻦ ﻳﻘﺘﻞ ﺯﺍﺋﺮ ﹰﺍ ﺩﺍﺧﻞ‬ ‫ﻣﺴﺘﺸﻔﻰ ﻓﻲ ﺣﺎﺋﻞ‬ ‫‪9‬‬ ‫ﺣﺎﺋﻞ ‪ -‬ﺧﺎﻟﺪ اﻟﺤﺎﻣﺪ‬


‫ﻓﻲ اﻟﺒﺪء‬ ‫ﻗﻴﻨﺎن اﻟﻐﺎﻣﺪي‬ ‫‪qenan@alsharq.net.sa‬‬

‫اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬

‫ﺃﻏﻨﻴﺔ »ﺟﺎﺯﺍﻥ«‬ ‫ﻭﻋﺸﺎﻗﻬﺎ ﻓﻲ‬ ‫»ﻳﻮﻣﻨﺎ ﺍﻟﺬﻫﺐ«‪:‬‬ ‫ﺍﻟﻤﺨﻠﺼﻮﻥ‬ ‫ﺑﻮﻋﻲ‬

‫أﺛﻨﺎء ﻧﺸـﻮة اﻟﺠﻤﻴﻊ وﻫـﻢ ﰲ ﺣﴬة اﻹﺑـﺪاع واﻷﻟﻖ‪،‬‬ ‫ﻣﺘﻔﺎﻋﻠـﻦ ﻣـﻊ أوﺑﺮﻳﺖ »ﻳﻮﻣﻨـﺎ اﻟﺬﻫـﺐ« ﺑﺠﺎﻣﻌﺔ ﺟﺎزان‬ ‫ﺿﺤﻰ أﻣـﺲ‪ ،‬ﻫﻤﺴـﺖ ﰲ أذن اﻟﺼﺪﻳﻖ واﻟﻜﺎﺗـﺐ اﻟﺠﻤﻴﻞ‬ ‫اﻟﺪﻛﺘـﻮر ﺣﻤﻮد أﺑﻮ ﻃﺎﻟـﺐ ﻗﺎﺋﻼً‪» :‬ﺟـﺎزان – ﻓﻌﻼً‪ -‬أﻏﻨﻴﺔ‬ ‫اﻟﻌﺸـﺎق«‪ ،‬ﻓﺄﻣّ ـﺎ اﻟﻌﺸـﺎق ﻓﻘـﺪ ﺗﺠ ّﻠﺖ ﺻﻮرﻫـﻢ ﰲ أوﻟﺌﻚ‬ ‫اﻟﺸـﺒﺎب »اﻟﻮرد« اﻟﺬﻳـﻦ ﻣﻸوا ردﻫـﺎت اﻟﺠﺎﻣﻌﺔ وأﺑﻬﺎءﻫﺎ‬ ‫وﻣﻤﺮاﺗﻬـﺎ ﰲ ﻧﻈﺎم وﺗﻨﻈﻴﻢ ﻻﻓﺘَـﻦ ﻣﻤﺘﻌَ ﻦ وﻫﻢ ﻳﺮﺣﺒﻮن‬ ‫ﺑﺄﻣـﺮ اﻤﻨﻄﻘـﺔ واﻟﻀﻴـﻮف‪ ،‬وﻗﺪﻣـﻮا اﻟﺤﻔـﻞ واﻷوﺑﺮﻳـﺖ‬ ‫ً‬ ‫ﺣﻘﻴﻘـﺔ ﰲ ﻛﻞ ﻣﺎ ﻓﻌﻠﻮا أﻧﻤﻮذﺟﺎ ً‬ ‫ﺑﻠﻮﺣﺎﺗـﻪ اﻵﴎة‪ ،‬وﻛﺎﻧﻮا‬ ‫راﺋﻌـﺎ ً ﻣﺒﴩا ً ﺑﻤﺴـﺘﻘﺒﻞ ﺑﺎﻫـﺮ ﻟﻬﺬا اﻟﺠﻴـﻞ اﻟﻨﺎﺑﺖ اﻤﻜﺘﻨﺰ‬ ‫ﺑﺎﻟﻮﻋﻲ واﻤﻌﺮﻓﺔ واﻷﻧﻔﺔ واﻷﻟﻔﺔ‪.‬‬ ‫وأﻣّ ﺎ اﻷﻏﻨﻴﺔ ﻓﻤﺪﻳﻨﺘُﻬـﻢ اﻟﺠﺎﻣﻌﻴﺔ اﻟﺘﻲ ﻳﺘﻜﺊ ﺟﻤﺎﻟُﻬﺎ‬ ‫وأﻧﺎﻗﺘُﻬﺎ ﻋﲆ ﺗﺴـﻌﺔ ﻣﻼﻳﻦ ﻣﱰ ﻣﺮﺑﻊ ﻋﲆ ﺷـﺎﻃﺊ اﻟﺒﺤﺮ‪،‬‬ ‫وﺗﺠﺎوَز اﻹﻧﺠﺎ ُز ﰲ ﻣﺒﺎﻧﻴﻬﺎ ﻧﺤﻮ ﺳﺘﻦ ﺑﺎﻤﺎﺋﺔ‪.‬‬ ‫اﺣﺘﻔﻞ ﺷـﺒﺎب ﺟﺎﻣﻌﺔ ﺟﺎزان أﻣﺲ‪ ،‬ﺑﻤﻨﺎﺳـﺒﺔ ﺷﻔﺎء‬

‫‪2‬‬

‫ً‬ ‫ﺧﻄﺎﺑﺔ وﺷـﻌﺮا ً‬ ‫اﻤﻠﻴـﻚ اﻤﺤﺒـﻮب‪ ،‬وﻗﺪﻣـﻮا أروع اﻟﻠﻮﺣﺎت‬ ‫وﻓﻨّﺎ ً ورﻗﺼﺎّ‪ ،‬واﻧﺘﺸـﻴﻨﺎ ﻣﻌﻬﻢ ﻛﻠﻨـﺎ‪ ،‬ورﻗﺺ اﻷﻣﺮ ﻣﻌﻬﻢ‬ ‫ورﻗﺼﻨﺎ‪ ،‬وﺷـﻬﺪ ﺑﻬـ ُﻮ ﻛﻠﻴﺔ اﻟﻌﻠـﻮم ﺻﻮرة »أﺑـﻮ ﻣﺘﻌﺐ«‬ ‫ﻔﺮد ﻇﻼ َﻟﻬﺎ اﻟﺒﻬﻴـﺔ ﺑﻄﺮﻳﻘﺔ ﻓﻨﻴﺔ ﻣﻤﻴﺰة ﻋﲆ وﺟﻪ‬ ‫وﻫـﻲ ﺗُ ِ‬ ‫ّ‬ ‫ﱠ‬ ‫اﻟﺒﻬﻮ وﻗﻠﻮب أﺑﻨﺎﺋـﻪ اﻟﻄﻼب‪ ،‬وﺣُ ﻖ ﻟﻬﻢ أن ﻳُﻐﻨﻮا وﻳﻔﺮﺣﻮا‬ ‫وﻳﺒﺘﻬﺠﻮا ﺑﻤﻠﻚ اﻟﻌﻄﺎء‪ ،‬ﻓﻠﻮﻻه ﺑﻌﺪ اﻟﻠﻪ‪ ،‬ﻣﺎ ﻛﺎﻧﺖ أﻏﻨﻴﺘﻬﻢ‬ ‫–ﻣﺪﻳﻨﺘﻬـﻢ اﻟﺠﺎﻣﻌﻴﺔ ‪ -‬ﻟِﺘﻤﻸ َ‬ ‫أرﺿﻬﻢ ﺟﻤـﺎﻻ ً وﺑﻬﺎ ًء وأﻣﻼً‬ ‫وﺗﻄﻠﻌـﺎ ً ﻤﺴـﺘﻘﺒﻞ راﺋﻊ‪ ،‬ﻓﺎﻟﻌﻠﻢ ﻗﺎﻋﺪة ﻛﻞ ﺑﻨﺎء ﻣﺴـﺘﻘﺒﲇ‬ ‫ﻣﺒﻬﺮ‪ ،‬وﻫﺆﻻء اﻷﻛﺜﺮ ﻣﻦ ﺳﺘﻦ أﻟﻒ ﺷﺎب وﻓﺘﺎة ﰲ ﺟﺎﻣﻌﺔ‬ ‫ﺟﺎزان؛ ﻫﻢ َﻟ ِﺒﻨﺎﺗُﻪ وﺑُﻨﺎﺗُﻪ‪.‬‬ ‫ﻛﺎن ﻻﻓﺘـﺎ ً أن اﻟﺤﻔـﻞ ﻛ ﱠﻠﻪ ِﻣﻦ أﻟِﻔـﻪ إﱃ ﻳﺎﺋﻪ ﻣﻦ إﻋﺪاد‬ ‫وﺗﻘﺪﻳـﻢ وﺗﻨﻔﻴـﺬ وإﺧﺮاج ﻃـﻼب اﻟﺠﺎﻣﻌـﺔ‪ ،‬وﻛﺎﻧﺖ ﻓﻜﺮة‬ ‫ﻣﺘﻤﻴﺰة‪ :‬ﺗﺪﺷـﻦ ﻛﺮﳼ اﻷﻣﺮ ﻣﺤﻤﺪ ﺑﻦ ﻧﺎﴏ ﻟﻠﺪراﺳـﺎت‬ ‫اﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻴﺔ‪ ،‬ﻓﺪور اﻟﺠﺎﻣﻌﺔ ﻫﻮ اﻟﺘﻐﻠﻐﻞ ﰲ ﻗﻀﺎﻳﺎ اﻤﺠﺘﻤﻊ‪،‬‬ ‫وﻛﺎن ﻣﻦ اﻤﺒﻬﺮ أﻣﺮان أوﻟﻬﻤﺎ‪ :‬ﻛﺜﺎﻓﺔ اﻟﻜﻠﻴﺎت واﻟﺘﺨﺼﺼﺎت‬

‫اﻟﻌﻠﻤﻴﺔ اﻟﺘﻄﺒﻴﻘﻴﺔ ﰲ اﻟﺠﺎﻣﻌـﺔ‪ ،‬واﻟﺜﺎﻧﻲ‪ :‬اﻹﻧﺠﺎ ُز اﻟﻮاﺿﺢُ‬ ‫ﴎﻋﺘُﻪ وإﺗﻘﺎﻧﻪ ﰲ ﻣﻨﺸـﺂﺗﻬﺎ اﻟﺘﻲ ﺗﺴـﺎﺑﻖ اﻟﺰﻣﻦ‪ ..‬وأﺛﻨﺎء‬ ‫اﻟﺠﻮﻟﺔ ﻛﺎن اﻟﻜﻞ ﻣﻨﺒﻬﺮا ً ﺑﻀﺨﺎﻣﺔ وﺟﻤﺎل اﻤﻨﺠَ ﺰ‪ ،‬ﻗﺎل أﺣﺪ‬ ‫ﻛﺒﺎر اﻟﺤﻀﻮر ﺑﻠﻬﺠﺔ ﻋﺴـﺮﻳﺔ ُﻣﱰَﻋﺔ ﺑﺎﻟﺼﺪق واﻟﻌﻔﻮﻳﺔ‪:‬‬ ‫»ﻫﻨـﺎ ﻣـﺎ ﻓﻴﻪ ﴎﻗﺎن«‪ .‬وﻗﺎل ﱄ أﺳـﺘﺎذﻧﺎ اﻟﺪﻛﺘﻮر ﻫﺎﺷـﻢ‬ ‫ﻋﺒﺪه ﻫﺎﺷـﻢ‪ ،‬رﺋﻴﺲ ﺗﺤﺮﻳﺮ ﻋﻜﺎظ‪ » :‬ﻓﺘﺶ ﻋﻦ اﻹدارة »‪..‬‬ ‫وﻋـﲆ ﻣﺎﺋﺪة اﻟﻐـﺪاء ﻛﺎن اﻟﺪﻛﺘﻮر ﺣﺴـﻦ ﺟﻌﺒﻮر‪ ،‬اﻤﴩف‬ ‫ﻋﲆ ﻣﴩوﻋﺎت اﻤﺪﻳﻨﺔ اﻟﺠﺎﻣﻌﻴﺔ‪ ,‬واﻟﺪﻛﺘﻮر ﺣﺴـﻦ ﺣﺠﺎب‬ ‫وﻛﻴـﻞ اﻟﺠﺎﻣﻌـﺔ‪ ،‬ﻳﺘﺤﺪﺛـﺎن ﻋﻦ اﻤﻤﻴـﺰات اﻟﺘﻲ أﻛـﺮم اﻟﻠﻪ‬ ‫ﺑﻬـﺎ اﻤﺪﻳﻨـﺔ اﻟﺠﺎﻣﻌﻴﺔ ﻣـﻦ ﺣﻴﺚ ﺳـﻌﺔ اﻷرض وﺗﺪﻓﻘﺎت‬ ‫اﻟﺪﻋـﻢ‪ ،‬و ‪ ...‬و ‪ ...‬ﻗﻠـﺖ‪ :‬ﻟﻘﺪ أﻛﺮﻣﻬﺎ اﻟﻠﻪ ﺑﻜـﻢ وﺑﺄﻣﺜﺎﻟﻜﻢ‬ ‫وﺑﻘﻴـﺎدة ﻣﺪﻳﺮﻫﺎ اﻟﺪﻛﺘـﻮر ﻣﺤﻤﺪ ﻫﻴﺎزع‪ ،‬ﻫـﺬا ﻫﻮ أﻋﻈﻢ‬ ‫ﻣـﺎ ﻳﻜﺮم اﻟﻠﻪ ﺑﻪ أي ﻣﻨﺸـﺄة‪» ..‬اﻟﺮﺟﺎل اﻤﺨﻠﺼﻮن ﺑﻮﻋﻲ«‪،‬‬ ‫اﻟﺬﻳﻦ ﻳﺴـﺘﻄﻴﻌﻮن اﺳﺘﺜﻤﺎ َر وﺗﺮﺟﻤﺔ دﻋﻢ اﻟﺪوﻟﺔ ﺑﻮﺿﻮح‬ ‫وﻧﺠﺎح‪.‬‬

‫ا ﺣﺪ ‪25‬ﻣﺤﺮم ‪1434‬ﻫـ ‪ 9‬دﻳﺴﻤﺒﺮ ‪2012‬م اﻟﻌﺪد )‪ (371‬اﻟﺴﻨﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬

‫ﺳﺒﻌﺔ ﻣﺜﻘﻔﻴﻦ ﺳﻌﻮﺩﻳﻴﻦ ﻳﺰﻭﺭﻭﻥ | ﻭﻳﻌ ﱢﺒﺮﻭﻥ ﻋﻦ ﺗﻌﺎﻃﻔﻬﻢ ﻣﺮﻛﺰ ﺍﻟﺪﻣﺎﻡ ﻳﻌﻮﺩ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﻤﺒﻨﻰ ﺍﻟﺮﺋﻴﺲ ﺑﻌﺪ ﺛﻼﺛﺔ ﺃﻳﺎﻡ ﻣﻦ ﺍﻟﻌﻤﻞ ﺧﺎﺭﺟﻪ‬ ‫اﻟﺪﻣﺎم ‪ -‬ﻣﺤﻤﺪ ﺧﻴﺎط‬

‫ﻧﺎﺋﺐ اﻤﺪﻳﺮ اﻟﻌﺎم ﻋﲇ اﻟﺠﻔﺎﱄ ﻟﺪى اﺳﺘﻘﺒﺎﻟﻪ اﻟﻀﻴﻮف‬

‫)ﺗﺼﻮﻳﺮ‪ :‬ﻣﺤﻤﺪ اﻟﺰﻫﺮاﻧﻲ(‬

‫ﻋـﺎد اﻟﺰﻣﻼء ﰲ ﻣﺮﻛـﺰ اﻟﺪﻣﺎم إﱃ اﻟﻌﻤﻞ ﰲ ﻣﺒﻨـﻰ »اﻟﴩق« اﻟﺮﺋﻴﺲ‪،‬‬ ‫أﻣﺲ‪ ،‬ﺑﻌـﺪ ﺛﻼﺛﺔ أﻳﺎم ﻣـﻦ اﻟﻌﻤﻞ ﺧﺎرﺟﻪ‪ .‬وﻛﺎﻧﺖ ﻇـﺮوف اﻟﺤﺮﻳﻖ‬ ‫ﻗـﺪ اﺿﻄ ّﺮت اﻟﺠﻬﺎز اﻤﻴﺪاﻧـﻲ ﰲ اﻤﺮﻛﺰ إﱃ اﻟﻌﻤﻞ ﻣﻦ أﻣﺎﻛﻦ ﺧﺎﺻﺔ‪،‬‬ ‫ّ‬ ‫ﻣﻨﺎزﻟﻬﻦ‪ .‬وﺗﻮاﺻﻞ ﻣﺪﻳﺮ اﻤﺮﻛﺰ ﻋﻤﺮ اﻟﺸﺪي‬ ‫ﻛﻤﺎ ﻋﻤﻠﺖ اﻟﺰﻣﻴﻼت ﻣﻦ‬ ‫واﻤﺮاﺳـﻠﻮن واﻤﺼﻮرون ﺑﺄﻗﺴـﺎم اﻟﺼﺤﻴﻔﺔ وإدارﺗﻬﺎ ﻋﱪ اﻟﺸـﺒﻜﺔ‬ ‫اﻟﻌﻨﻜﺒﻮﺗﻴﺔ اﻤﺘﺼﻠﺔ ﺑﻨﻈﺎم اﻟﻌﻤﻞ اﻹﻟﻜﱰوﻧﻲ‪.‬‬ ‫وﻛﺎن اﻟﺰﻣـﻼء ﻣﺤﻤـﺪ ﺧﻴﺎط وﻓﻴﺼـﻞ اﻟﺰﻫﺮاﻧﻲ وﺣﻤـﺪان اﻟﺪوﴎي‬ ‫وﻣﺤﻤـﺪ اﻟﺰﻫﺮاﻧﻲ وﻋـﲇ ﻏﻮاص ﻗﺪ ﻋﻤﻠـﻮا اﻷرﺑﻌﺎء واﻟﺨﻤﻴـﺲ ﻣﻦ ﻓﻨﺪق‬ ‫اﻟﻈﻬﺮان‪ ،‬ﺛﻢ اﻧﺘﻘﻠﻮا إﱃ اﺳﱰاﺣﺔ ﺧﺎﺻﺔ ﻳﻮم اﻟﺠﻤﻌﺔ‪.‬‬

‫ﻣﺤﻤﺪ ﺧﻴﺎط ﻳﻌﺪ ﻣﺎدة ﺗﻤﻬﻴﺪا ً ﻹرﺳﺎﻟﻬﺎ )ﺗﺼﻮﻳﺮ‪ :‬ﺣﻤﺪان اﻟﺪوﴎي(‬

‫اﻟﺪﻣﺎم ـ اﻟﴩق‬

‫اﻟﺰوار ﰲ ﺻﺎﻟﺔ اﻟﺘﺤﺮﻳﺮ اﻟﺘﻲ اﺣﱰﻗﺖ ﺑﺎﻟﻜﺎﻣﻞ‬

‫زار ﻣﻘـ ّﺮ »اﻟﴩق« ﻋﴫ أﻣﺲ ﺳـﺒﻌﺔ ﻣﺜﻘﻔﻦ ﺳـﻌﻮدﻳﻦ ﻟﻼﻃﻤﺌﻨﺎن‬ ‫ﻋﲆ ﺳـﻼﻣﺔ اﻟﺼﺤﻴﻔﺔ ﺑﻌﺪ ﺣﺎدث اﻟﺤﺮﻳﻖ اﻟـﺬي وﻗﻊ اﻷرﺑﻌﺎء اﻤﺎﴈ‪.‬‬ ‫وﺷـﺎرك ﰲ اﻟﺰﻳﺎرة ﻋﻀﻮ ﻣﺠﻠﺲ إدارة ﻧـﺎدي اﻤﻨﻄﻘﺔ اﻟﴩﻗﻴﺔ اﻷدﺑﻲ‬ ‫ﺣﺴـﻦ اﻟﺠﻔﺎل وﻃﻼل اﻟﻄﻮﻳﺮﻗﻲ‪ ،‬إﺿﺎﻓﺔ إﱃ اﻟﺸـﻌﺮاء ﻋﲇ اﻟﺤﺎزﻣﻲ‬ ‫وإﺑﺮاﻫﻴﻢ زوﱄ وﻋﺒﺪاﻟﺮﺣﻤﻦ ﻣﻮﻛﲇ وﻣﺤﻤﺪ اﻟﻔﻮز وﻣﺤﻤﺪ ﺧﴬ‪.‬‬ ‫وﻗـﺪ اﺳـﺘﻘﺒﻞ اﻟﻀﻴـﻮف ﻧﺎﺋﺐ اﻤﺪﻳـﺮ اﻟﻌـﺎم ﻋﲇ اﻟﺠﻔـﺎﱄ‪ ،‬ﻛﻤﺎ‬ ‫ﺻﺤﺒﻬﻤـﺎ ﻣﺪﻳﺮا اﻟﺘﺤﺮﻳﺮ اﻟﺰﻣﻴﻼن ﻋﺒﺪاﻟﻮﻫـﺎب اﻟﻌﺮﻳﺾ وﺣﺒﻴﺐ ﻣﺤﻤﻮد ﰲ‬ ‫ﺟﻮﻟﺔ إﱃ ﺻﺎﻟﺔ اﻟﺘﺤﺮﻳﺮ ﺣﻴﺚ وﻗﻊ اﻟﺤﺎدث‪ .‬وﻗﺪ أﺑﺪى اﻟﺸﻌﺮاء ﺗﻌﺎﻃﻔﻬﻢ ﻣﻊ‬ ‫ﻣﺎ ﺣﺪث ﰲ »اﻟﴩق«‪ ،‬ﻣﻌﺮﺑﻦ ﻋﻦ إﻋﺠﺎﺑﻬﻢ ﺑﺎﺳﺘﻤﺮار ﺻﺪورﻫﺎ‪.‬‬

‫ﻣﺪﻳﺮ ﻣﺮﻛﺰ اﻟﺪﻣﺎم ﻋﻤﺮ اﻟﺸﺪي ﻳﺘﺎﺑﻊ اﻟﻌﻤﻞ ﻋﻦ ﻃﺮﻳﻖ اﻟﺠﻮال‬

‫ﻣﺤﻤﺪ اﻟﺰﻫﺮاﻧﻲ وﻓﻴﺼﻞ اﻟﺰﻫﺮاﻧﻲ ﻳﺘﺎﺑﻌﺎن إرﺳﺎل اﻤﻮاد‬

‫ﺣﺮﻳﻖ | ﻓﻲ ﺃﺣﺎﺩﻳﺚ‬ ‫ﺿﻴﻮﻑ ﺟﺎﻣﻌﺔ ﺟﺎﺯﺍﻥ‬

‫دورة ﻋﻤﻞ ﻃﺒﻴﻌﻴﺔ ﺟﺪﴽ ﻓﻲ |‬

‫ﻋﻮﺩﺓ ﺟﻤﻴﻊ ﺍﻷﻧﻈﻤﺔ ﺇﻟﻰ ﺳﻼﺳﺔ ﻻ ﺗﺨﺘﻠﻒ ﻋﻤﺎ ﻗﺒﻞ ﺍﻟﺤﺮﻳﻖ‬

‫ﺟﺎزان ـ اﻟﴩق‬ ‫ﺣﻈﻴﺖ ﺣﺎدﺛـﺔ »اﻟﴩق« ﺑﺎﻫﺘﻤﺎم أﻣﺮ ﻣﻨﻄﻘﺔ ﺟﺎزان اﻷﻣﺮ ﻣﺤﻤﺪ ﺑﻦ ﻧﺎﴏ‬ ‫ﺑﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ وﻣﺴﺆوﱄ اﻤﻨﻄﻘﺔ اﻟﺬﻳﻦ اﻟﺘﻘﺎﻫﻢ رﺋﻴﺲ اﻟﺘﺤﺮﻳﺮ اﻟﺰﻣﻴﻞ ﻗﻴﻨﺎن‬ ‫اﻟﻐﺎﻣﺪي‪ .‬وﻗﺪ ﻛﺎن اﻟﺰﻣﻴﻞ اﻟﻐﺎﻣﺪي ﺑﻦ ﺣﻀﻮر اﺣﺘﻔﺎﻟﻴﺔ ﺟﺎزان ﺑﺸﻔﺎء ﺧﺎدم‬ ‫ﻛﺮﳼ اﻷﻣﺮ ﻣﺤﻤﺪ ﺑﻦ ﻧﺎﴏ ﻟﺨﺪﻣﺔ اﻤﺠﺘﻤﻊ ﰲ‬ ‫اﻟﺤﺮﻣﻦ اﻟﴩﻳﻔﻦ‪ ،‬وﺗﺪﺷﻦ‬ ‫ّ‬ ‫اﻟﺠﺎﻣﻌﺔ‪ .‬وﺗﻮاﻟﺖ اﻷﺳﺌﻠﺔ ﻋﲆ اﻟﺰﻣﻴﻞ رﺋﻴﺲ اﻟﺘﺤﺮﻳﺮ ﻋﻦ ﺳﻼﻣﺔ اﻟﴩق‪ .‬وﻗﺪ‬ ‫ﻃﻤـﺄن اﻟﺠﻤﻴـﻊ ﺑﺄﻧﻬﺎ واﻟﻌﺎﻣﻠﻦ ﻓﻴﻬﺎ ﺑﺨﺮ‪ ،‬ﻣﺆﻛـﺪا ً أن اﻷﴐار اﻟﻜﺒﺮة اﻟﺘﻲ‬ ‫ﻟﺤﻘﺖ ﺑﻬﺎ ﻟﻢ ﺗﺼﻞ إﱃ ﺣ ّﺪ إﻋﺎﻗﺔ اﻟﻌﻤﻞ وإﻧﺘﺎج اﻟﺼﺤﻴﻔﺔ ﰲ ﻣﻮاﻋﻴﺪﻫﺎ‪.‬‬

‫اﻟﺰﻣﻴﻞ آﻟﱪت ﻳﺘﻔﻘﺪ ﺗﻮﺻﻴﻼت اﻟﺸﺒﻜﺔ اﻹﻟﻴﻜﱰوﻧﻴﺔ‬

‫ﻋﻮدة ﻧﻈﺎم اﻟﺒﺼﻤﺔ ﻛﻤﺎ ﻛﺎن‬ ‫اﻟﺪﻣﺎم ـ اﻟﴩق‬ ‫ﻣﺜﻠﻤﺎ أﻛﺪت اﻹدارة اﻟﻌﺎﻣﺔ واﻹدارة اﻟﺘﻘﻨﻴﺔ دورﻫﺎ‬ ‫اﻟﻜﺒـﺮ ﰲ دﻋـﻢ اﻟﺘﺤﺮﻳـﺮ ﰲ »اﻟـﴩق« وﺗﺠﻬﻴﺰ‬ ‫ﺑﻴﺌـﺔ ﻋﻤﻞ ﻣﺮﻳﺤﺔ ﻋﲆ ﻧﺤﻮ ﴎﻳـﻊ؛ أﻛﺪ زﻣﻼؤﻧﺎ‬ ‫ﰲ اﻟﺘﻮزﻳـﻊ واﻻﺷـﱰاﻛﺎت وﻣﺮﻛـﺰ اﻤﻌﻠﻮﻣـﺎت‬ ‫واﻟﺨﺪﻣـﺎت دورا ً ﻻ ﻳﻘـ ّﻞ أﻫﻤﻴـﺔ‪ .‬ﻓﻘـﺪ ﺣﺎﻓﻈﺖ‬

‫اﻟﺼﺤﻴﻔـﺔ ﻋﲆ ﻣﻮاﻋﻴـﺪ وﺻﻮﻟﻬﺎ إﱃ اﻤﺸـﱰﻛﻦ‬ ‫واﻟﻘﺮاء ﺑﻔﻀﻞ ﺟﻬﻮدﻫﻢ اﻟﻨﺸـﻄﺔ اﻟﺘﻲ اﺳﺘﻤ ّﺮت‬ ‫ﻟﺴـﺎﻋﺎت ﻣﺘﻮاﺻﻠـﺔ دون ﺗﻮﻗـﻒ‪ .‬وﺗﺰﻋﻢ ﻓﺮﻳﻖ‬ ‫اﻻﺷـﱰاﻛﺎت واﻟﺘﻮزﻳﻊ اﻟﺰﻣﻴﻼن ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ اﻟﺸﺎﻣﻲ‬ ‫وﻋﲇ اﻟﺤﻤﻮد وﻓﺮﻳﻘﻬﻤﺎ‪ .‬ﻛﻤﺎ اﺳـﺘﺄﻧﻔﺖ »اﻟﴩق«‬ ‫ﻋﻤﻠﻬﺎ ﻋﱪ إداراﺗﻬﺎ وأﻗﺴـﺎﻣﻬﺎ اﺳﺘﺌﻨﺎﻓﺎ ً ﻃﺒﻴﻌﻴﺎً‪،‬‬ ‫وﻋﺎدت ﻛﻞ اﻷﻧﻈﻤﺔ إﱃ اﻟﻌﻤﻞ ﻋﲆ ﻧﺤﻮ ﺳﻠﺲ‪.‬‬

‫ﻣﺤﻤﺪ اﻟﺠﺎﺳﻢ وﻋﺰﻣﻲ ﺣﺴﻦ وﺗﺎج اﻟﴪ ﻣﻦ ﻣﺮﻛﺰ اﻤﻌﻠﻮﻣﺎت‬

‫ﻋﺒﺪﺍﻟﻤﺠﻴﺪ ﻳﻘﻄﻊ ﺇﺟﺎﺯﺗﻪ‬ ‫ﻭﻳﺸﺎﺭﻙ ﻓﻲ ﺍﻟﻌﻤﻠﻴﺎﺕ‬

‫ﻛﻞ اﻟﺤﺪث ﺑﺘﻔﺎﺻﻴﻠﻪ ﺗﺤﻮل إﱃ ﺧﱪ ﻣﺎض اﻟﺰﻣﻴﻞ ﻧﺒﻴﻞ ﻣﻬﺪي ﻳﺆدي ﻋﻤﻠﻪ ﰲ اﻟﻘﺴﻢ اﻟﺜﻘﺎﰲ‬

‫ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ اﻟﺸﺎﻣﻲ‬ ‫اﻟﺰﻣﻴﻞ ﻣﺠﺪي ﻋﺒﺪاﻤﺠﻴﺪ ﻣﻦ اﻟﻴﺴﺎر وﻣﻌﻪ اﻟﺰﻣﻴﻞ ﻓﻀﻞ رﺣﻴﻢ‬ ‫اﻟﺪﻣﺎم ـ اﻟﴩق‬

‫ﻋﲇ اﻟﺤﻤﻮد‬

‫ﻓﻴﺼﻞ اﻟﺰﻫﺮاﻧﻲ وﻣﺤﻤﺪ ﻓﻜﺮي ﰲ ﻗﺴﻢ اﻻﻗﺘﺼﺎد‬

‫ﻣﻬﻨﺪ اﻟﻐﺎﻣﺪي وﺷﻴﺒﺎن ﻏﺰواﻧﻲ ﰲ اﻻﺳﺘﻘﺒﺎل‬

‫ﻛﻮﻣﻴـــــــﻚ‬

‫ﺣﺎﻟﺔ اﻟﻄﻘﺲ‬

‫ﻛﻮﻣﻚ أﻳﻤﻦ‬ ‫اﻟﻐﺎﻣﺪي‬ ‫ﻛﻮﻣﻚ أﻳﻤﻦ‬ ‫أﻳﻤﻦ‬

‫ﻗﻄـﻊ ﻣﺪﻳـﺮ اﻹدارة اﻟﺘﻘﻨﻴـﺔ ﰲ »اﻟـﴩق« اﻟﺰﻣﻴـﻞ ﻣﺠﺪي‬ ‫ﻋﺒﺪاﻤﺠﻴـﺪ إﺟﺎزة ﻃﺎرﺋﺔ ﻛﺎن ﻗﺪ ﻃﻠﺒﻬﺎ ﻟﺤﻀﻮر ﻋﺰاء واﻟﺪه‪،‬‬ ‫رﺣﻤـﻪ اﻟﻠـﻪ‪ ،‬اﻟﺬي ﺗـﻮﰲ ﰲ ﺟﻤﻬﻮرﻳـﺔ ﻣـﴫ اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ﻗﺒﻞ‬ ‫أﻳـﺎم‪ .‬وﻋﺎد اﻟﺰﻣﻴﻞ ﻋﺒﺪاﻤﺠﻴﺪ ﻣﺴـﺎء أﻣﺲ اﻷول ﻟﻠﻤﺸـﺎرﻛﺔ‬ ‫ﰲ ﻋﻤﻠﻴـﺎت إﻋـﺎدة اﻷﻧﻈﻤﺔ اﻟﺘﻘﻨﻴﺔ إﱃ اﻟﻌﻤﻞ‪ .‬وﻗﺪ اﺳـﺘﻘﺒﻠﻪ‬ ‫اﻟﺰﻣﻼء ﺑﺎﻟﺘﻌﺎزي وﺗﻘﺪﻳﺮ اﻤﻮﻗﻒ اﻤﴩّ ف‪.‬‬

‫اﻤﺪﻳﻨﺔ‬

‫ﻣﻜﺔ‬ ‫اﻤﺪﻳﻨﺔ‬ ‫اﻟﺮﻳﺎض‬ ‫اﻟﺪﻣﺎم‬ ‫ﺟﺪة‬ ‫أﺑﻬﺎ‬ ‫ﺣﺎﺋﻞ‬ ‫ﺑﺮﻳﺪة‬ ‫ﺗﺒﻮك‬ ‫اﻟﺒﺎﺣﺔ‬ ‫ﻋﺮﻋﺮ‬ ‫ﺳﻜﺎﻛﺎ‬ ‫ﺟﺎزان‬ ‫ﻧﺠﺮان‬

‫اﻟﻌﻈﻤﻰ اﻟﺼﻐﺮى‬

‫‪34‬‬ ‫‪28‬‬ ‫‪24‬‬ ‫‪25‬‬ ‫‪31‬‬ ‫‪20‬‬ ‫‪20‬‬ ‫‪24‬‬ ‫‪20‬‬ ‫‪22‬‬ ‫‪18‬‬ ‫‪19‬‬ ‫‪33‬‬ ‫‪27‬‬

‫‪25‬‬ ‫‪18‬‬ ‫‪15‬‬ ‫‪15‬‬ ‫‪23‬‬ ‫‪9‬‬ ‫‪9‬‬ ‫‪12‬‬ ‫‪9‬‬ ‫‪11‬‬ ‫‪9‬‬ ‫‪10‬‬ ‫‪25‬‬ ‫‪13‬‬

‫اﻤﺪﻳﻨﺔ‬

‫اﻟﺨﺮج‬ ‫اﻟﻐﺎط‬ ‫اﻤﺠﻤﻌﺔ‬ ‫اﻟﻘﻮﻳﻌﻴﺔ‬ ‫وادي‬ ‫اﻟﺪواﴎ‬ ‫اﻟﺪوادﻣﻲ‬ ‫ﴍورة‬ ‫ﻃﺮﻳﻒ‬ ‫اﻟﺰﻟﻔﻲ‬ ‫ﺷﻘﺮاء‬ ‫ﺣﻮﻃﺔ ﺑﻨﻲ‬ ‫ﺗﻤﻴﻢ‬ ‫اﻷﻓﻼج‬

‫اﻟﻌﻈﻤﻰ اﻟﺼﻐﺮى‬

‫‪25‬‬ ‫‪25‬‬ ‫‪25‬‬ ‫‪26‬‬ ‫‪27‬‬

‫‪15‬‬ ‫‪15‬‬ ‫‪14‬‬ ‫‪16‬‬ ‫‪16‬‬

‫‪25‬‬ ‫‪29‬‬ ‫‪15‬‬ ‫‪25‬‬ ‫‪24‬‬ ‫‪27‬‬

‫‪12‬‬ ‫‪15‬‬ ‫‪7‬‬ ‫‪12‬‬ ‫‪12‬‬ ‫‪15‬‬

‫‪26‬‬

‫‪15‬‬


‫اأحد ‪ 25‬محرم ‪1434‬هـ ‪ 9‬ديسمبر ‪2012‬م العدد (‪ )371‬السنة الثانية‬

‫القيادة‬ ‫تهنئ رئيس‬ ‫تنزانيا بذكرى‬ ‫ااستقال‬

‫الرياض ‪ -‬واس‬ ‫هن�أت القي�ادة رئي�س «جمهوري�ة تنزانيا‬ ‫امتح�دة»‪ ،‬الرئي�س «جاكاي�ا مريش�و‬ ‫كيكويتي» بمناس�بة ذكرى يوم ااس�تقال‬ ‫لباده‪ .‬وأعرب خادم الحرمن الريفن املك‬ ‫عبدالل�ه بن عبدالعزيز ي برقية تهنئة بعثها‬ ‫لرئي�س تنزانيا‪ ،‬باس�مه واس�م ش�عب وحكومة‬

‫امملك�ة‪ ،‬عن أص�دق التهان�ي وأطي�ب التمنيات‬ ‫بالصحة والس�عادة له ولش�عب تنزانيا الصديق‪،‬‬ ‫واط�راد التقدم واازدهار‪ .‬كم�ا أعرب وي العهد‪،‬‬ ‫نائب رئيس مجلس الوزراء‪ ،‬وزير الدفاع صاحب‬ ‫السمو املكي اأمر سلمان بن عبدالعزيز ي برقية‬ ‫تهنئ�ة لرئيس تنزاني�ا عن أبل�غ التهاني وأطيب‬ ‫التمنيات بموفور الصحة والس�عادة له ولش�عب‬ ‫تنزانيا الصديق وامزيد من التقدم واازدهار‪.‬‬

‫وفاة اأمير‬ ‫فيصل بن‬ ‫سعود بن‬ ‫عبدالعزيز‬

‫الرياض ‪ -‬واس‬ ‫صدر عن الديوان املكي أمس البيان التاي «بيان من الديوان املكي»‪..‬‬ ‫انتق�ل إى رحمة الله تعاى هذا اليوم الس�بت (أمس) صاحب الس�مو‬ ‫املكي اأمر فيصل بن س�عود بن عبدالعزيز آل سعود عن عمر يناهز‬ ‫‪ 74‬عام�ا ً وس�يصى عليه‪ ،‬إن ش�اء الل�ه‪ ،‬بعد صاة ع�ر اليوم اأحد‬ ‫بجام�ع اإمام تركي بن عبدالله بمدينة الرياض‪ .‬تغمده الله بواس�ع رحمته‬ ‫ومغفرته ورضوانه‪ ،‬وأسكنه فسيح جناته «إنا لله وإنا إليه راجعون»‪.‬‬

‫اطمأن على صحة الملك واستقبل سفير إسبانيا‬

‫للس َنة‬ ‫ولي العهد يرعى تسليم جائزة نايف ُ‬ ‫النبو ّية للفائزين بها الثاثاء المقبل‬ ‫الرياض‪ ،‬امدينة امنورة ‪-‬‬ ‫واس‪ ،‬عبدالرحمن حمودة‬ ‫اطمأن عى صحة خادم الحرمن‬ ‫الريف�ن امل�ك عبدالل�ه ب�ن‬ ‫عبدالعزيز مساء أمس وي العهد‬ ‫نائب رئيس مجلس الوزراء وزير‬ ‫الدف�اع‪ ،‬صاح�ب الس�مو املكي‬ ‫اأم�ر س�لمان ب�ن عبدالعزيز خال‬ ‫زيارة قام به�ا مدينة املك عبدالعزيز‬ ‫الطبية للح�رس الوطن�ي بالرياض‪،‬‬ ‫حي�ث كان ي اس�تقباله أنجال خادم‬ ‫الحرم�ن الريف�ن‪ .‬وقد س�أل وي‬ ‫العهد الل�ه أن يلبس خ�ادم الحرمن‬ ‫الريفن ثوب الصح�ة والعافية وأن‬ ‫يحفظه م�ن كل مك�روه‪ .‬كما اطمأن‬ ‫ع�ى صحة خ�ادم الحرمن الريفن‬ ‫مس�اء أمس اأمراء والعلماء وامشايخ‬ ‫والوزراء وكبار امسؤولن‪.‬‬ ‫م�ن ناحي�ة أخرى اس�تقبل وي‬ ‫العه�د ي مكتب�ه بالري�اض أم�س‬ ‫س�فر مملك�ة إس�بانيا امع�ن لدى‬ ‫امملك�ة خواكن ب�رث‪ .‬وجرى خال‬ ‫ااس�تقبال تب�ادل اأحادي�ث الودية‪،‬‬ ‫واس�تعراض العاق�ات الثنائي�ة بن‬ ‫البلدين‪ .‬م�ن ناحية أخرى‪ ،‬يرعى وي‬ ‫العه�د نائ�ب رئيس مجل�س الوزراء‬ ‫وزير الدف�اع صاحب الس�مو املكي‬

‫ينطلق اليوم برعاية وزير الداخلية ومشاركة ‪ 16‬دولة‬

‫مؤتمر اأمن الصناعي يبحث استراتيجيات مواجهة‬ ‫التهديدات اأمنية وأحدث تقنيات السامة‬ ‫الرياض ‪ -‬واس‬ ‫تنطلق مس�اء الي�وم‪ ،‬برعاية‬ ‫وزي�ر الداخلية رئي�س الهيئة‬ ‫العليا لأمن الصناعي صاحب‬ ‫الس�مو املك�ي اأم�ر محمد‬ ‫ب�ن ناي�ف ب�ن عبدالعزي�ز‪،‬‬ ‫فعالي�ات امؤتم�ر وامعرض الدوي‬ ‫الخام�س ع�ر لأم�ن الصناعي‬ ‫ال�ذي تنظم�ه الهيئة العلي�ا لأمن‬ ‫الصناع�ي بالتع�اون م�ع ‪IF-‬‬ ‫‪SEC & OSH Arabia 2012‬‬ ‫وذل�ك ي مرك�ز الري�اض ال�دوي‬ ‫للمؤتم�رات وامع�ارض‪ ،‬ي مدينة‬ ‫الري�اض‪ .‬وأوض�ح اأم�ن الع�ام‬ ‫للهيئ�ة العلي�ا لأم�ن الصناع�ي‬ ‫الدكتور خالد بن س�عد العقيل أن‬

‫اأم�ر س�لمان ب�ن عبدالعزي�ز يوم‬ ‫الثاثاء امقبل الحفل الختامي لجائزة‬ ‫نايف بن عبدالعزيز آل سعود العامية‬ ‫ُ‬ ‫للسنَة النبويّة والدراسات اإسامية ي‬ ‫دورتها السادس�ة بالرياض اأسبوع‬ ‫الجاري‪ .‬وكانت اأمانة العامة للجائزة‬ ‫ي دورتها السادس�ة اس�تقبلت ‪322‬‬ ‫بحثا ً ي موضوعات الجائزة بفرعيها‪،‬‬ ‫وقبل�ت لجنة الف�رز ‪ 125‬بحثا ً منها‪،‬‬ ‫تم عرضها ع�ى لجنة الفحص اأوي‪،‬‬ ‫وبع�د مناقش�تها ي ض�وء روط‬

‫وي العهد لدى زيارته املك أمس لاطمئنان عى صحته‬ ‫الجائزة‪ ،‬ت�م اختيار ‪ 22‬بحثاً‪ ،‬أحيلت‬ ‫إى لجن�ة امحكم�ن النهائي�ة الت�ي‬ ‫َ‬ ‫فرع ُ‬ ‫ضمت نخبة م�ن ‪ 12‬محكما ً من أبرز‬ ‫السنة النبويّة‪:‬‬ ‫َ‬ ‫ اأمن الفكري ي ضوء ُ‬‫السنة النبويّة‪ ،‬وفاز به الدكتور عبدالرحمن اللويحق‬ ‫العلم�اء عى الس�احة العلمي�ة داخل‬ ‫ القيم الحضارية ي ُ‬‫السنَة النبويّة‪ ،‬وفاز به مشاركة كل من الدكتور موفق‬ ‫وخارج امملكة‪ ،‬بواقع ثاثة محكمن‬ ‫بن سالم الجوادي‪ ،‬والدكتور عبدالستار بن جاسم الحياني من العراق‬ ‫ي كل موض�وع‪ .‬ولضم�ان تحقي�ق‬ ‫فرع الدراسات اإسامية امعارة‬ ‫اموضوعي�ة والدقة أثن�اء التحكيم تم‬ ‫ حماية البيئة ي اإسام‪ :‬وفاز به الدكتور راغب الرجاني من مر‬‫إرس�ال اأبح�اث إى لج�ان التحكيم‬ ‫ الس�ام ي اإس�ام‪ ..‬امب�ادئ‪ ،‬وامفاهيم‪ ،‬والتطبي�ق‪ :‬وحجبت جائزته أن‬‫باس�تخدام الرم�وز واأرق�ام الرية‬ ‫البحوث امقدمة لم ترق مستوى الجائزة‬ ‫لأبحاث دون تضمينها أي معلومات‬ ‫تدل عى شخصية الباحث‪.‬‬

‫مجاات الجائزة والفائزون بها‬

‫اللواء الحارثي‪ :‬سجوننا مفتوحة وا نمانع من دخول وسائل اإعام‬

‫(واس)‬

‫‪national@alsharq.net.sa‬‬

‫‪3‬‬

‫اأمر محمد بن نايف‬ ‫امؤتمر الذي تستمر فعالياته ثاثة‬ ‫أي�ام بمش�اركة ع�دد م�ن الخراء‬ ‫وامختص�ن امحللن والدولين يعد‬ ‫الح�دث اأب�رز ي الرق اأوس�ط‬ ‫ي مج�ال اأمن ومكافح�ة الحريق‬ ‫والس�امة ويه�دف إى التع�رف‬

‫عى اس�راتيجيات العم�ل امتخذة‬ ‫ي التعام�ل مع التهدي�دات اأمنية‬ ‫الت�ي يش�هدها العال�م‪ ،‬وكذل�ك‬ ‫ااطاع عى أح�دث تقنيات معدات‬ ‫اأمن ومكافحة الحريق والس�امة‬ ‫الصناعية‪ ،‬وامشاركة ي حوار حول‬ ‫أهمي�ة العن�ر الب�ري ي وضع‬ ‫اأنظمة وتطبيق اسراتيجيات بيئة‬ ‫العمل الخاصة بذلك‪ .‬ويقام امؤتمر‬ ‫وامع�رض بالتعاون م�ا بن الهيئة‬ ‫العلي�ا لأم�ن الصناع�ي ورك�ة‬ ‫التحكم اأمني الس�عودية‪ ،‬ويتوقع‬ ‫أن يت�م مش�اركة ‪ 16‬دول�ة منه�ا‬ ‫الوايات امتحدة اأمريكية وامملكة‬ ‫امتح�دة ودول أوروبية وآس�يوية‬ ‫باإضاف�ة إى دول مجلس التعاون‬ ‫الخليجي والركات الوطنية‪.‬‬

‫الملحق الثقافي السعودي باليابان‪ :‬تواصلنا مع‬ ‫المبتعثين في الوسط والشمال وجميعهم بخير‬ ‫الرياض ‪ -‬واس‬

‫أوض�ح املحق الثقاي الس�عودي ي اليابان الدكتور‬ ‫مهن�دس عصام بن أم�ان الله بخ�اري أن املحقية‬ ‫تواصل�ت مع الطلبة الس�عودين الثاثة الدارس�ن‬ ‫ي مدينة س�ينداي وعوائلهم خال خمس دقائق من‬ ‫الزل�زال ال�ذي رب مناطق ش�مال ورق اليابان‬ ‫أم�س الجمعة‪ ،‬حي�ث كان الجميع بخر ولم تس�جل أي‬

‫حوادث بن امبتعثن وعوائلهم ي تلك امدينة ولله الحمد‪.‬‬ ‫وقال بخاري إن امرفن اأكاديمين ومنسوبي املحقية‬ ‫الثقافي�ة تواصلوا أيضا مع امبتعثن عر ضباط ااتصال‬ ‫للتأكد من س�امة بقية امبتعثن ي مناطق وسط وشمال‬ ‫الياب�ان‪ ،‬كما أصدرت املحقية عر حس�ابها ي وس�ائل‬ ‫التواص�ل ااجتماعي ع�ددا من تعليمات الس�امة وذلك‬ ‫وفق خط�ة الطوارىء الت�ي وضعتها املحقي�ة الثقافية‬ ‫بالتنسيق مع سفارة خادم الحرمن الريفن ي طوكيو‪.‬‬

‫اختتام ورشتي عمل ااختصاص القضائي وفن القيادة الفعالة‬

‫«السجون» تمنح «المدن الصناعية» أرض ًا «العدل» و«أم القرى»‪ ..‬شراكة أكاديمية لدعم القضاء والتوثيق‬ ‫لبناء ‪ 120‬مصنع ًا لتشغيل السجناء‬

‫الرياض ‪ -‬يوسف الكهفي‬ ‫منح�ت امديري�ة العام�ة‬ ‫للس�جون هيئ�ة ام�دن‬ ‫الصناعي�ة قطع�ة أرض ي‬ ‫إصاحي�ة الحائ�ر الجديدة‬ ‫لبن�اء ‪ 120‬مصنع�ا ً بغي�ة‬ ‫احتض�ان الس�جناء م�ن خ�ال‬ ‫إتاحة الفرص�ة لهم مزاولة العمل‬ ‫والتش�غيل‪ .‬أوضح ذلك مدير عام‬ ‫الس�جون الل�واء الدكتورع�ي بن‬ ‫حس�ن الحارث�ي خ�ال امؤتمر‬ ‫الصحفي ال�ذي عقده ظهر أمس‬ ‫بمق�ر امديري�ة العامة للس�جون‬ ‫بمناسبة أسبوع النزيل الخليجي‬ ‫اموح�د ب�دول مجل�س التع�اون‬ ‫الخليج�ي‪ ،‬ال�ذي يب�دأ الي�وم‬ ‫ويس�تمر حتى ‪ 28‬محرم الحاي‪.‬‬ ‫وأش�ار إى أن التعاون قائم بيننا‬ ‫وبن كل امؤسسات إا أنه يحتاج‬ ‫إى بنية تحتي�ة تحتضن كل هذه‬ ‫الرام�ج‪ ،‬وهو ما نصب�و إليه من‬ ‫خال تطوي�ر الس�جون القائمة‬ ‫واإصاحيات الجديدة التي تبنى‬ ‫ي الوقت الحار‪.‬‬ ‫وق�ال الحارث�ي إن س�جون‬

‫اللواء عي الحارثي‬ ‫وإصاحيات امملكة مفتوحة أمام‬ ‫وس�ائل اإعام امرئية وامسموعة‬ ‫وامق�روءة وا نمان�ع م�ن زيارة‬ ‫اإعامين الذي�ن يرغبون ي عمل‬ ‫لق�اءات واس�تطاعات من داخل‬ ‫الس�جن‪ّ .‬‬ ‫وبن أن أس�بوع النزيل‬ ‫يحم�ل أهدافا ورس�ائل س�امية‬ ‫يجب العمل عى تحقيقها وتفعيل‬ ‫الراكة مع امجتمع إعادة إصاح‬ ‫ه�ذه الفئ�ة‪ ،‬ونر ثقاف�ة رعاية‬ ‫واحتواء النزيل ي أوساط امجتمع‬ ‫ورورة مساهمة امجتمع بكافة‬ ‫مؤسس�اته ي العملية اإصاحية‬ ‫وأن يحقق التواف�ق والتكامل مع‬ ‫الجه�ود امبذولة من امؤسس�ات‬

‫اإصاحية‪ ،‬مؤكدا ً أن لكل س�جن‬ ‫أرة ا ذن�ب لها‪ ،‬وم�ن الظلم أن‬ ‫تؤاخذ بسببه‪.‬‬ ‫وأك�د الحارث�ي‪ ،‬أن ااهتمام‬ ‫بإخوانن�ا الن�زاء والنزي�ات أمر‬ ‫جوهري يحظ�ى باهتمام حكومة‬ ‫خ�ادم الحرمن الريف�ن‪ .‬ونوه‬ ‫أن إقام�ة ه�ذا اأس�بوع س�نويا ً‬ ‫ي كل دول امجل�س يع�د تأكي�دا ً‬ ‫عى مصداقية ااهتم�ام بامواطن‬ ‫الخليجي أيا ً كان موقعه‪ ،‬والسعي‬ ‫لتعزيز الثقافة امجتمعية الرامية‬ ‫اندماج هذا اإنس�ان ي امجتمع‪.‬‬ ‫وقال لقد لوحظت النظرة السلبية‬ ‫والنبذ ااجتماعي لهذه امؤسس�ة‬ ‫والقاطنن فيها ونريد أن نصحح‬ ‫ونغ�ر مفاهي�م امجتم�ع تج�اه‬ ‫هذه الفئ�ة من إخوانن�ا وأخواتنا‬ ‫الس�جناء‪ .‬لكن�ه ل�م يغف�ل م�ا‬ ‫لقيت�ه امديرية م�ن تفاعل خال‬ ‫السنوات اماضية س�واء امستوى‬ ‫الرس�مي أو امؤسس�ات ورائح‬ ‫وأفراد امجتم�ع‪ ،‬وأصبح الجميع‬ ‫يتحدث ع�ن الس�جناء وأحوالهم‬ ‫وهذا نتيجة م�ا قامت به امديرية‬ ‫من دورات ون�دوات ومحارات‬ ‫تثقيفية‪.‬‬

‫الرياض‪ ،‬جدة ‪ -‬الرق‬ ‫اتفق�ت «وزارة الع�دل» و»جامع�ة أم الق�رى»‬ ‫ع�ى أهمية امس�ارعة بالتوقيع ع�ى مذكرة تفاهم‬ ‫للتعاون امش�رك بينهما لخدمة القضاء والتوثيق‬ ‫ي امملك�ة‪ ،‬ودع�م الجامع�ة ي مس�رتها العلمية‬ ‫مع تثمن دوره�ا اأكاديمي امتميز ي الدراس�ات‬ ‫الرعي�ة والقضائية عى وج�ه الخصوص‪ .‬جاء ذلك ي‬ ‫لق�اء جمع وزير العدل‪ ،‬الدكت�ور محمد بن عبدالكريم‬ ‫العيى‪ ،‬بمكتبه بالوزارة أمس بمدير جامعة أم القرى‪،‬‬ ‫الدكتور بكري معتوق عس�اس ووف�د الجامعة‪ ،‬بحثوا‬ ‫خال�ه تفعي�ل الراكة ب�ن وزارة الع�دل وجامعة أم‬ ‫القرى بما يخدم الشأن القضائي والقانوني‪.‬‬ ‫م�ن ناحي�ة أخ�رى‪ ،‬رع�ى وزير الع�دل أم�س الحفل‬ ‫الختامي لورش�تي عمل «ااختصاص القضائي» و»فن‬

‫القي�ادة الفعالة» اللت�ن نظمتهم�ا وزارة العدل ممثلة‬ ‫ب�اإدارة العام�ة لتدري�ب القض�اة بحض�ور عدد من‬ ‫القضاة‪ .‬وأقيمت ورشة «عمل ااختصاص القضائي» ي‬ ‫الدمام وأبها والرياض‪ ،‬وش�ارك فيها ‪ 90‬قاضياً‪ .‬وقدم‬ ‫الورش�ة مدير اإدارة العام�ة للقضايا امكلف بامجلس‬ ‫اأعى للقضاء‪ ،‬الش�يخ عبدالله الحس�يني‪ ،‬وتناول فيها‬ ‫ع�ى مدى ثاث�ة أي�ام مفه�وم وتطبيق�ات تخصيص‬ ‫القض�اء‪ ،‬وأن�واع ااختص�اص القضائ�ي‪ ،‬امكان�ي‬ ‫والزمان�ي واموضوعي والدوي وامح�ي‪ ،‬واختصاصات‬ ‫درجات التقاي‪.‬‬ ‫أما ورش�ة «عمل فن القيادة الفعال�ة» فأقيمت ي‬ ‫الري�اض والدم�ام والطائف وأبها‪ ،‬وش�ارك فيها ‪173‬‬ ‫قاضياً‪ .‬وق�دم الورش�ة الدكتور إبراهيم آل إس�ماعيل‬ ‫اأس�تاذ بجامعة املك س�عود عى م�دى يومن‪ ،‬ماهية‬ ‫القيادة وصفات القائد وامرؤوس والقيادة الفعالة‪.‬‬

‫وزير العدل مسلما ً أحد امتدربن شهادته‬

‫(الرق)‬

‫مديرو شؤون المعلمين يناقشون اليوم النقل هيئة تنظيم الكهرباء تبحث ضوابط أحمال كبار‬ ‫المشتركين وتعديل كودي النقل والتوزيع‬ ‫وسد العجز وتبادل الخبرات وتعزيز التواصل‬ ‫نجران ‪ -‬فاطمة اليامي‬ ‫يناقش مديرو شؤون امعلمن ي إدارات‬ ‫الربية والتعليم‪ ،‬عددا من امحاور الهامة‬ ‫خال لقائهم الس�ابع الذي تس�تضيفه‬ ‫إدارة تعلي�م نج�ران اعتبارا ً م�ن اليوم‬ ‫وم�دة ثاثة أيام تش�مل حركت�ي النقل‬ ‫الداخي والخارجي وآلية تفعيل خطوات س�د‬ ‫العجز وااحتياج الطارئ ومناقشة آلية تنظيم‬

‫العمل ي إدارات شؤون امعلمن بن امرفن‬ ‫وامرف�ات ي إدارات الربية والتعليم بش�كل‬ ‫متوازن‪ ،‬فضاً عن تعزيز التواصل مع إدارات‬ ‫ش�ؤون امعلم�ن ب�إدارات الربي�ة والتعليم‬ ‫لتبادل الخرات ورفع كفاءة العاملن وخدمة‬ ‫امعلمن وامعلمات بالش�كل امأمول ‪ .‬ويحر‬ ‫اللق�اء مدي�ر ع�ام ش�ؤون امعلمن ب�وزارة‬ ‫الربي�ة والتعليم عبدالعزيز بن حمود النصار‬ ‫فضاً عن تسعن مرفا ً ومرفة‪.‬‬

‫الرياض ‪ -‬مسفر العصيمي‬ ‫بح�ث مجلس إدارة هيئ�ة تنظيم الكهرباء‬ ‫واإنت�اج امزدوج أم�س ضوابط وتكاليف‬ ‫اإيص�ال ع�ى جه�د النق�ل الت�ي تح�دد‬ ‫ضوابط إيصال أحمال كبار امشركن عى‬ ‫منظومة النقل ومس�ؤوليات وواجبات كل‬ ‫م�ن مقدم الخدمة وامش�ركن‪ ،‬وتعديل بعض‬ ‫امواد ي الكود السعودي لنقل الكهرباء وي كود‬

‫التوزيع السعودي امقرح من اللجان اإرافية‬ ‫عليه�ا بناء ع�ى نتائ�ج التطبي�ق العمي لكل‬ ‫منهم�ا‪ .‬وقد اتخذ امجلس ع�ددا ً من القرارات‬ ‫بش�أن هذه امواضيع التي سوف يتم تطبيقها‬ ‫بعد نرها‪.‬‬ ‫ورأس الجلس�ة الثامن�ة والعري�ن التي‬ ‫عق�دت بمقر الهيئ�ة بالري�اض‪ ،‬وزي�ر امياه‬ ‫والكهرب�اء رئيس مجلس إدارة الهيئة امهندس‬ ‫عبدالله بن عبدالرحمن الحصن‪،‬‬


‫رئيس «بلدي الجوف»‬ ‫يستقيل ‪ ..‬ويؤكد‬ ‫لـ |‪ :‬اأمانة‬ ‫أعجزت المجلس وا‬ ‫تستدرجوني للحديث‬ ‫عن التفاصيل‬

‫الجوف ‪ -‬راكان الفهيقي‬ ‫تق�دم رئي�س امجلس البل�دي بأمانة منطقة الج�وف «خالد‬ ‫الحمد» باستقالته لوزير الشؤون البلدية والقروية‪ ،‬معترا ً أن‬ ‫بقاءه ع�ى رأس امجلس ‪-‬الذي وصفه ب� «العاجز عن القيام‬ ‫بدورة لخدم�ة امنطقة»‪ -‬حالة من العب�ث‪ .‬وقال «الحمد» ي‬ ‫تري�ح ل� «ال�رق» إن التوتر والحذر اللذي�ن تتعامل بهما‬ ‫أمانة امنطقة مع امجلس يقفان حجر عثرة أمام سر عمل امجلس‪،‬‬ ‫مشرا ً إى أن امعلومات التي يطلبها امجلس تصله غر دقيقة‪ ،‬كما‬ ‫أن الق�رارات التي يتخذها ا تنفذها اأمانة‪ ،‬مؤكدا ً أنه من الصعب‬ ‫ع�ى الجهاز أن يمر بممرات ضيقة ليحقق أهدافه‪ .‬وقال «الحمد»‪،‬‬

‫إن واق�ع الحال للخدمات البلدي�ة بامنطقة الحاي ليس أفضل من‬ ‫ماضيها الذي لم يرك وراءه غر أسماء مشاريع متعثرة مى عى‬ ‫بعضها أكثر من سبع سنوات‪ ،‬واتزال واقفة راكدة كاماء اآسن‪.‬‬ ‫وأك�د «الحمد» ل�� «الرق» أم�س أنه لن يراج�ع عن قرار‬ ‫ااستقالة تحت أي ضغط؛ أنها جاءت بعد قناعة تامة بها‪ ،‬رافضا ً‬ ‫الخ�وض ي التفاصيل عن مررات ااس�تقالة التي قدمها للوزير‪.‬‬ ‫وأك�د أن لدي كثرا ً من اماحظات سيكش�ف تفاصيلها متى حان‬ ‫الوقت امناس�ب لها‪ ،‬وأجاب عن تس�اؤات «ال�رق» بهذا الصدد‬ ‫بقول�ه «أرجو عدم اس�تدراجي بالحدي�ث؛ فلم يح�ن الوقت بع ُد‬ ‫للحديث إى الصحافة»‪.‬‬ ‫وكان «الحمد» قد قال ي خطاب ااس�تقالة الذي رفعه لوزير‬

‫‪4‬‬

‫محليات‬

‫الشؤون البلدية والقروية «حن بدأت العمل بامجلس البلدي أمانة‬ ‫منطقة الجوف‪ ،‬كنت أحس�ب أننا نس�تطيع أن نحقق ما تس�عون‬ ‫س�موكم‪ -‬إليه‪ ،‬وما تحرصون عى تحقيقه من أهداف تنموية لم‬‫ننفذ النزر اليس�ر منها بعد عام مدينة «سكاكا»‪ ،‬رغم ااعتمادات‬ ‫الهائل�ة ي اميزانية التي ا ترك أمانة منطقة الجوف مررا ً مقنعا ً‬ ‫لتعثر مشاريعها وتأخر تنفيذها‪ ،‬وتدني أدائها امؤسف»‪ .‬وأضاف‬ ‫قائ�اً «إن أمان�ة منطقة الج�وف بما هي عليه م�ن تدني الجودة‬ ‫واإنتاجي�ة‪ ،‬وعدم الت�زام بقيم العمل والراخ�ي‪ ،‬وضعف الرقابة‬ ‫عى اأداء‪ ،‬وغياب امتابعة الجادة لتنفيذ امشاريع بكفاءة وفاعلية‪،‬‬ ‫جعل�ت هذا الجهاز غر قادر عى التفاع�ل اإيجابي امثمر‪ ،‬فظلت‬ ‫تلك البيئة اإدارية بيئة واهنة»‪.‬‬

‫اأحد ‪ 25‬محرم ‪1434‬هـ ‪ 9‬ديسمبر ‪2012‬م العدد (‪ )371‬السنة الثانية‬

‫المفتي‪ :‬هذه الشعيرة سبب النجاة وحفظ المجتمع من اانحراف نحو الفساد والهاك‬

‫آل الشيخ‪ :‬اأمر بالمعروف ا يتحقق بإثارة الفتن‪..‬‬ ‫والرئاسة حريصة على التطوير والتجسير وحقوق اإنسان‬ ‫امدينة امنورة ‪ -‬عبدامجيد‬ ‫عبيد‬ ‫أك�د الرئيس العام لهيئة اأمر‬ ‫بامعروف والنه�ي عن امنكر‬ ‫الش�يخ الدكت�ور عبداللطيف‬ ‫ب�ن عبدالعزيز آل الش�يخ أن‬ ‫شعرة اأمر بامعروف والنهي‬ ‫عن امنك�ر ا تتحقق بالخروج عى‬ ‫واة اأم�ر والس�ر ي مظاه�رات‬ ‫واعتصامات وغر ذلك من مظاهر‬ ‫الف�وى وإثارة الفتن‪ .‬واس�تنكر‬ ‫آل الش�يخ اته�ام بعضه�م له�ذه‬ ‫الدولة الراشدة بالتخاذل عن اأمر‬ ‫بامعروف والنهي عن امنكر دونما‬ ‫حُ ج�ة أو برهان‪ .‬وق�ال إن الدولة‬ ‫س�خرت إمكان�ات كبرة لش�عرة‬ ‫اأمر بامع�روف والنهي عن امنكر‬ ‫لكن مم�ا يحزن ل�ه كل غيور عى‬ ‫ه�ذه الش�عرة أن يفره�ا بعض‬ ‫أهل البدع بغر تفسرها‪.‬‬ ‫ج�اء ذل�ك ل�دى افتت�اح آل‬ ‫الش�يخ‪ ،‬نيابة عن خ�ادم الحرمن‬ ‫الريفن‪ ،‬مؤتمر «اأمر بامعروف‬ ‫والنه�ي ع�ن امنكر وامس�تجدات‬ ‫ك�ري‬ ‫امع�ارة» ال�ذي ينظم�ه‬ ‫ّ‬ ‫اأم�ر ناي�ف ب�ن عبدالعزي�ز‬ ‫لدراس�ات اأمر بامعروف والنهي‬ ‫ع�ن امنك�ر بالجامع�ة اإس�امية‬ ‫صباح أمس السبت‪.‬‬ ‫ولخ�ص آل الش�يخ منهجي�ة‬ ‫الرئاس�ة ي التقي�د بالضواب�ط‬

‫رئيس الهيئة يتسلم درعا ً تذكارية من مدير الجامعة اإسامية‬ ‫الرعية وتطبيق ااحتس�اب دون‬ ‫إفراط أو تفريط والس�عي لتحقيق‬ ‫تطلعات القيادة ومصلحة امجتمع‬ ‫بش�كل إيجاب�ي‪ ،‬بنّ�اء لي�س فيه‬ ‫أذى أح�د‪ ،‬قائاً‪ :‬نقول للمحس�ن‬ ‫أحس�نت‪ ،‬وللميء أسأت‪ ،‬ونقوّمه‬ ‫ونح�رص ع�ى س�امة الجه�از‬ ‫وتحقيق غاياته‪ .‬وحذر من انتشار‬ ‫بع�ض الظواه�ر الس�لبية الت�ي‬ ‫عدها خطرة كالس�حر والشعوذة‪،‬‬ ‫واإرهاب والعن�ف‪ ،‬واابتزاز الذي‬

‫انت�ر ي اآون�ة اأخ�رة وط�ال‬ ‫ره ورره كث�را ً م�ن الن�اس‪.‬‬ ‫كم�ا تط�رق إى دور الرئاس�ة ي‬ ‫مكافح�ة الجرائ�م امعلوماتي�ة‬ ‫واإلكروني�ة م�ن خ�ال ما ينر‬ ‫ي الش�بكة العنكبوتي�ة م�ن مواد‬ ‫إباحي�ة أو مخالفات عقدية‪ ،‬ومنها‬ ‫الخمور وامخ�درات التي بدأت مع‬ ‫اأسف الشديد‪ ،‬عى حد قوله‪ ،‬تأخذ‬ ‫مظاه�ر متع�ددة يتزعمها بعض‬ ‫الوافدين الذين دخلوا الباد بطرق‬

‫العمل وفق ضوابط رعية والسعى لضبط العمل اميداني‪.‬‬ ‫تأهيل رجال الحسبة ليكونوا رسل خر ا عصا غليظة ترهب الناس‪.‬‬ ‫االتزام بالعمل امؤسي الجاد وفق تخطيط سليم ممنهج دون ارتجال‪.‬‬ ‫اعتماد الخطة ااسراتيجية العرية عى التدريب منهجا ً لتطوير اأداء‪.‬‬ ‫التعلم من أخطاء اماي وتصحيح الواقع واستراف امستقبل بأساليب متجددة‪.‬‬ ‫عقد مزيد من الراكات مع مؤسسات امجتمع اختزال التعارضات والتقاطعات‪.‬‬

‫غ�ر رعي�ة‪ .‬وقال لي�س لدينا ما‬ ‫نخفي�ه إن أخطأنا‪ ،‬واأنظمة تقوم‬ ‫امِعوج وتعي�ده إى جادة الصواب‪،‬‬ ‫ولس�نا مائكة ولكننا بر نخطئ‬ ‫ونصي�ب‪ ،‬وا نُ�رّ ع�ى الخط�أ‪،‬‬ ‫ونطور عملنا ونسعى لإبداع فيه‪.‬‬ ‫م�ن جهته‪ ،‬ق�ال مفت�ي عام‬ ‫امملكة ورئي�س هيئة كبار العلماء‬ ‫الش�يخ عبدالعزي�ز آل الش�يخ ي‬ ‫كلم�ة ألقاه�ا نياب�ة عنه الش�يخ‬ ‫الدكت��ر قيس امب�ارك عضو هيئة‬

‫إطاق سراح ثاثة متهمين في خليتي ‪ 85‬و ‪88‬‬ ‫اإرهابيتين‪ ..‬وتوقيف إعامية كذبت على المحكمة‬ ‫لائح�ة ااتهام أربعة متهم�ن ي خلية ‪ ،85‬هم‬ ‫امتهمون رق�م ‪ 34 ،32 ،28 ،19‬وطلب القاي‬ ‫من امتهمن الرد عى ‪ 12‬س�ؤاا ً وُجهت لهم بعد‬ ‫رص�د تغريدات عى صفحاتهم الش�خصية عى‬ ‫«توت�ر» تضمن�ت تأليبا ً للرأي الع�ام واإخال‬ ‫باأم�ن‪ .‬ووج�ه امدع�ي الع�ام عري�ن تهم�ة‬ ‫للمتهمن ق�ال إنها تؤدي إى زعزعة اأمن ونر‬ ‫الف�وى واإخ�ال بالطمأنينة العام�ة وتفتيت‬ ‫الوح�دة الوطنية واإرار بالتنمية ااقتصادية‪.‬‬ ‫وأك�د محام�ي امتهمن أن�ه تم تزوي�د امحكمة‬ ‫بج�واب مك�ون م�ن ‪ 18‬صفحة أك�د امتهمون‬ ‫خاله أن ما جاء ي ردهم هو الصحيح‪ ،‬ومن ثم‬ ‫طالبوا بإطاق راحه�م‪ ،‬فيما رد اادعاء العام‬ ‫ب�أن ما ج�اء ي ائح�ة امتهمن وامص�دق عليه‬ ‫رعا ً بطوعهم واختيارهم هو الصحيح‪ .‬وس�أل‬ ‫ناظ�ر القضي�ة امتهمن اأربع�ة واادعاء العام‬ ‫ه�ل لديهم أي إضافات؟ فأجاب�وه بأنهم اكتفوا‬ ‫بما قدم�وه عدا طلب إطاق راحهم‪ .‬وي نهاية‬ ‫الجلس�ة أطلق ناظ�ر القضي�ة راح اثنن من‬

‫امتهمن هم�ا امتهم�ان ‪ ،19‬و ‪ 32‬طالبا ً منهما‬ ‫مواصلة جلس�ات محاكماتهم من خارج أسوار‬ ‫السجن‪.‬‬ ‫ونظ�رت امحكمة الجزائي�ة امتخصصة ي‬ ‫الجلس�ة الثانية ائحة ته�م مطلوب بالخلية ‪88‬‬ ‫يحمل الرقم ‪ ،69‬واش�تملت ع�ى اعتناقه امنهج‬ ‫التكف�ري واجتماعه بعدد م�ن امنتمن للمنهج‬ ‫التكف�ري واس�تضافته أح�د أعض�اء التنظيم‬ ‫اإرهاب�ي‪ ،‬وإي�واء هالك�ن بمنزل�ه‪ ،‬واجتماعه‬ ‫معه�م وتأيي�ده وابتهاجه بتفج�رات الرياض‪،‬‬ ‫ورائه أربعة رشاش�ات و‪ 13‬مخزن رش�اش‪.‬‬ ‫وطلب اادعاء الع�ام من ناظر القضية إثبات ما‬ ‫أُسند إليه رعا ً والحكم بعقوبة تعزيرية شديدة‬ ‫رادعة زاج�رة‪ ،‬وإثبات اإدانة بجرائم اأس�لحة‬ ‫والذخائ�ر الصادرة بامرس�وم وفق�ا ً للمادة ‪33‬‬ ‫من نظام اأس�لحة والذخائ�ر‪ ،‬ومصادرة جميع‬ ‫امضبوط�ات ي القضي�ة‪ .‬وي نهاي�ة الجلس�ة‬ ‫أطل�ق ناظر القضية امته�م وطلب منه مواصلة‬ ‫محاكمته من خارج أسور السجن‪.‬‬

‫«الصحة» تحذر من انتشار اأمراض الموسم ّية مع دخول «المربعانية»‬ ‫الرياض ‪ -‬واس‬ ‫نبهت إدارة الصحة امدرس�ية باإدارة العامة للربية والتعليم بمنطقة‬ ‫الرياض امدارس من انتش�ار عدد من اأمراض اموسمية بسبب دخول‬ ‫فصل الش�تاء وتحديدا مع موسم «امربعانية» الذي تشتد فيه الرودة‪.‬‬ ‫وأوضح مساعد امدير العام للشؤون امدرسية بامنطقة سليمان بن عي‬ ‫امقوي أنه نظرا ً لحلول موس�م الش�تاء وما يرافقه من انتشار لعديد‬ ‫من اأمراض اموس�مية وخاصة التهابات الجهاز التنفي ‪ ،‬وما للسلوكيات‬ ‫الصحية من دور فعال ي الوقاية من هذه اأمراض والحد من انتش�ارها ي‬ ‫امدارس نتيجة السلوكيات الخاطئة كسوء التهوية‪ ،‬والخروج بن الحصص‬ ‫فجأة ‪ ،‬وتش�غيل أجهزة التكييف عى وضع التدفئة مما يس�اعد عى انتشار‬

‫كب�ار العلم�اء إن الل�ه رف اأمة‬ ‫امحمدية بخصيص�ة عظيمة وهي‬ ‫ش�عرة اأم�ر بامع�روف والنهي‬ ‫ع�ن امنك�ر وجعله�ا عام�ة عى‬ ‫فضل ه�ذه اأمة عى س�ائر اأمم‪.‬‬ ‫وأضاف أن الله أمر امس�لمن بأن‬ ‫يق�وم طائف�ة منهم بواج�ب اأمر‬ ‫بامعروف والنهي عن امنكر‪ .‬وقال‬ ‫إن هذه الش�عرة هي سبب النجاة‬ ‫وحفظ امجتمع من اانحراف نحو‬ ‫الفساد والهاك‪.‬‬

‫تفعيل منظومة العمل اإداري واميداني والوقائي والعاجي وفق معاير مهنية محددة‪.‬‬ ‫ُرض‬ ‫التدوير اإداري بن القيادات ومتابعة اأداء اميداني وصوا ً إى مستوىً م ٍ‬ ‫تأمن ضمانات السامة والنجاح لأداء بامتابعة اللحظية عر امناوبة الليلية ووحدات العمليات‪.‬‬ ‫تقليص ااحتكاكات ي اميدان وإتاحة امجال لكل متظلم لعرض شكواه والتفاعل معها‪.‬‬ ‫توقيع ‪ 17‬مذكرة تفاهم مع الجامعات‪ ،‬وخمس مع جهات حكومية وتمويل خمسة كراي علمية‪.‬‬ ‫تخصيص وحدة للتأكد من إجراءات الرئاسة ودراسة امظالم التي ترد إليها من أفراد امجتمع‪.‬‬

‫إبعاد محام وإلغاء وكالته لعدم انصياعه أوامر القاضي‬

‫ق�اض بامحكمة الجزائي�ة ي الرياض‬ ‫أمر‬ ‫ٍ‬ ‫صب�اح أم�س بتوقي�ف إعامي�ة اتهمه�ا‬ ‫بالكذب؛ ادعائها العمل ي صحيفة محلية‪،‬‬ ‫فيما ب�ررت هي ذل�ك بأنها تحم�ل بطاقة‬ ‫الصحيف�ة‪ ،‬وأن�ه يمك�ن الرج�وع لرئيس‬ ‫التحري�ر اموج�ود حالي�ا ً خ�ارج امملك�ة‪ .‬كما‬ ‫أم�ر الق�اي بإخراج مح�ا ٍم متهم�ن وإبعاده‬ ‫عن الجلس�ة وإلغ�اء وكالته الرعي�ة‪ ،‬وتوقيفه‬ ‫مدة ‪ 24‬س�اعة بس�بب عدم انصياعة لتعليمات‬ ‫الق�اي باإلت�زام باله�دوء وع�دم التحدث إا‬ ‫عندم�ا يطل�ب منه ذل�ك‪ ،‬فيما ت�م إطاق راح‬ ‫ثاثة متهمن‪ ،‬اثنان منهم�ا ينتميان لخلية ‪،85‬‬ ‫والثالث لخلية ‪.88‬‬ ‫وكان�ت امحكم�ة ش�هدت أمس جلس�تن‪،‬‬ ‫خصصت اأوى محاكم�ة أربعة متهمن ينتمون‬ ‫لخلي�ة ‪ ،85‬فيم�ا خصصت الثاني�ة متهم واحد‬ ‫بخلية ‪ .88‬وشهدت الجلسة اأوى عرض اادعاء‬

‫(تصوير‪ :‬محمد امحسن)‬

‫إنجازات الرئاسة‬

‫منهجية عمل الرئاسة وفق مرئيات رئيسها‬

‫الرياض ‪« -‬الرق»‬

‫الحمد يكرم امهندس حمد النار أمن الجوف السابق (الرق)‬

‫التهابات الجهاز التنف�ي وخاصة نزات الرد بن الطاب والطالبات‪ ،‬فقد‬ ‫أعدت الصحة امدرس�ية ن�رة توعوية خاصة بالتهاب�ات الجهاز التنفي‬ ‫وكيفية الوقاية منها والحد من انتشارها‪.‬‬ ‫ودعا مدير الصحة امدرس�ية الدكتور وحيد الخميس مديري ومديرات‬ ‫مكات�ب الربية والتعلي�م إى حث ام�دارس التابعة لهم عى إقامة أنش�طة‬ ‫توعوي�ة بااس�تعانة بالنرة التي يمك�ن تحميلها من البواب�ة اإلكرونية‬ ‫ل�إدارة العام�ة للربي�ة والتعليم بامنطقة (الش�ؤون امدرس�ية � الصحة‬ ‫امدرس�ية � حقيبة امعلم) أو من خال الرابط امبار‪http://www.ri- :‬‬ ‫‪ , yadhedu.gov.sa/section2/file_mo.php?idm=9&name‬مفيدا‬ ‫أن النرة اشتملت عى الوقاية من اأمراض اموسمية وأعراضها واإجراءات‬ ‫الوقائية منها‪.‬‬

‫تسعى لرفع السعة السريرية إلى ‪ 66‬ألف سرير خال سبع سنوات‬

‫«الصحة»‪ :‬إنشاء ‪ 621‬مركز ًا صحي ًا وتشغيل ‪ 47‬مستشفى‬ ‫في ثاث سنوات‪ ..‬وتنفيذ ‪ 837‬منشأة جديدة‬ ‫الرياض ‪ -‬منرة امهيزع‬ ‫كش�فت وزارة الصح�ة عن اس�تحداث ‪ 621‬مركزا ً‬ ‫للرعاي�ة الصحية اأولية‪ ،‬وتش�غيل ‪ 47‬مستش�فى‬ ‫بلغ مجموع س�عتها الريرية ‪ 4770‬ريرا ً خال‬ ‫الس�نوات الثاث اماضية‪ .‬وبيّنت ي تقرير إحصائي‬ ‫أصدرت�ه أن امروع�ات الج�اري تنفيذها تش�مل‬ ‫إنش�اء ‪ 706‬مراكز صحية و ‪ 128‬مستش�فى‪ ،‬وتجهيز‬ ‫ثاث مدن طبية جديدة‪ ،‬ما س�رفع الس�عة الريرية ي‬ ‫مرافق الوزارة إى ‪ 66‬ألف رير خال الس�نوات السبع‬ ‫امقبلة‪.‬‬ ‫وأوض�ح وزي�ر الصح�ة الدكت�ور عبدالل�ه ب�ن‬ ‫عبدالعزيز الربيعة ي كلمة اس�تهل بها تقريرا ً أصدرته‬ ‫ال�وزارة‪ ،‬إن رؤية وتطلعات خ�ادم الحرمن الريفن‬ ‫ووي عهده اأمن وتطلعات امواطنن هي أكر من ذلك‪.‬‬ ‫وأك�د أن العامل�ن ي وزارة الصحة كاف�ة يعملون بجد‬ ‫واجتهاد وإخاص لياً ونهارا ً لتحقيق هذه الرؤية وتلك‬ ‫التطلعات س�اعن لغ ٍد مرق ومستقبل زاهر للخدمات‬ ‫الصحي�ة امقدم�ة‪ ،‬الت�ي سيش�عر بها الجمي�ع خال‬ ‫السنوات امقبلة‪.‬‬ ‫وتضمن التقرير اإحصائي للوزارة‪ ،‬الذي صدر ي‬ ‫‪ 200‬صفحة‪ 16 ،‬بابا ً تناول اأول الخطة اإس�راتيجية‬ ‫للوزارة‪ ،‬وتطرق الثاني للمروعات اإنشائية الصحية‪،‬‬

‫فيم�ا تناول الثالث ام�دن الطبية وامراك�ز التخصصية‬ ‫التابعة للوزارة‪ ،‬واستعرض الباب الرابع خدمات اأشعة‬ ‫التش�خيصية والنفس�ية والتأهي�ل واأس�نان‪ .‬وتحدث‬ ‫التقري�ر ي الباب الخام�س عن الرام�ج الجديدة التي‬ ‫قدمتها الوزارة ي خدمة امرى‪ ،‬فيما ركز الباب السادس‬ ‫عى آلية العمل امؤس�ي والتطوي�ر اإداري ي الوزارة‪،‬‬ ‫وتط�رق الباب الس�ابع للحدي�ث عن الرام�ج اموجهة‬ ‫التي تس�تهدف تحسن الجودة وسامة امرى‪ ،‬ي حن‬ ‫خصص الب�اب الثامن للحديث ع�ن الرامج التطويريه‬ ‫امختلفة‪ .‬أما الباب التاس�ع فتن�اول برامج تنمية اموارد‬ ‫البرية والتدريب‪ ،‬وخصص الباب العار للحديث عن‬ ‫تقني�ة امعلومات ي مراف�ق الوزارة‪ ،‬فيم�ا تناول الباب‬ ‫الحادي عر الحديث عن الطب الوقائي‪ ،‬وتحدث الباب‬ ‫الثاني عر ع�ن الخدمات الطبية امس�اعدة‪ .‬وخصص‬ ‫التقرير الب�اب الثالث عر الحديث عن اإعام والتوعية‬ ‫الصحية ي الوزارة ودورها امهم ي رفع مس�توى الوعي‬ ‫ل�دى امواطن‪ ،‬ول�م يغفل التقرير ي الب�اب الرابع عر‬ ‫الحديث ع�ن جهود الوزارة والخدم�ات التي تقدمها ي‬ ‫موس�م الح�ج‪ ،‬وتطرق الب�اب الخامس ع�ر للحديث‬ ‫عن التصور امس�تقبي الذي تسعى له الوزارة لتحقيقه‬ ‫خال الس�نوات امقبلة من عام ‪ 1433‬وحتى ‪ ،1440‬ي‬ ‫حن نبن الباب اأخ�ر جميع اإحصائيات واأرقام التي‬ ‫حققتها الوزارة خال اأعوام الثاثة اماضية‪.‬‬

‫أبرز إنجازات الوزارة وفق ًا لتقريرها‬ ‫بل�غ ع�دد امرافق الصحي�ة التابعة لل�وزارة ‪251‬‬ ‫مستش�فى و‪ 2109‬مراكز للرعاي�ة الصحية اأولية‪،‬‬ ‫إضافة إى امراكز التخصصية وامدن الطبية والرامج‬ ‫النوعية‬ ‫بل�غ ع�دد العاملن ي جميع مراف�ق الوزارة ‪250‬‬ ‫ألف موظف وموظفة‬ ‫توزيعات امراجعن‪:‬‬ ‫ مراكز الرعاية الصحية اأولية ‪ 55‬مليون مراجع‬‫ أقسام الطوارئ ‪ 20‬مليون مراجع‬‫ العي�ادات الخارجية بامستش�فيات ‪ 11.5‬مليون‬‫مراجع‬ ‫أجري أكثر من ‪ 430‬ألف عملية جراحية وأكثر من‬ ‫‪ 256‬ألف حالة وادة‬ ‫إنفاق أكثر من نصف مليار ريال عى راء الخدمة‬ ‫م�ن القطاع الخ�اص ي الح�اات امرضي�ة الحرجة‬ ‫والطارئة‬ ‫مروع�ات ال�وزارة خال الفرة م�ن ‪ 1430‬ه��‬ ‫‪1433 -‬ه�‬

‫ استحداث ‪ 621‬مركزا ً للرعاية الصحية اأولية‬‫ تش�غيل ‪ 47‬مستش�فى بل�غ مجم�وع س�عتها‬‫الريرية ‪ 4770‬ريرا ً‬ ‫مروعات تحت اإنشاء والتجهيز‪:‬‬ ‫جار إنشاء ‪ 706‬مراكز صحية‬ ‫ ٍ‬‫جار إنشاء ‪ 128‬مستشفى‬ ‫ ٍ‬‫ إنش�اء وتجهيز ثاث مدن طبية هي‪ :‬مدينة املك‬‫خال�د الطبية ي امنطقة الرقية‪ ،‬ومدينة املك فيصل‬ ‫الطبية لخدمة امناطق الجنوبية‪ ،‬ومدينة اأمر محمد‬ ‫بن عبدالعزيز الطبية لخدمة امناطق الشمالية‪.‬‬ ‫ توس�عة وزيادة الس�عة الريرية بكل من مدينة‬‫امل�ك عبدالله الطبية بمكة امكرم�ة ومدينة املك فهد‬ ‫الطبية بالرياض‪.‬‬ ‫اأرة ي وزارة الصحة لتصل إى‬ ‫ مضاعفة ع�دد ّ‬‫‪ 66‬ألف رير خال السنوات السبع امقبلة‪.‬‬ ‫وضع معاير لبناء امنش�آت الصحية مستمدة من‬ ‫امعاي�ر الوطني�ة والعامي�ة‪ ،‬التي التزم�ت أحدث ما‬ ‫توصلت له معاير الكود الصحي العامية‬

‫منصور بن متعب يوقع عقود ‪ 27‬مشروع ًا بأكثر من ‪ 661‬مليون ًا‬ ‫الرياض ‪ -‬واس‬ ‫وقع وزير الش�ؤون البلدية والقروية اأمر‬ ‫الدكت�ور منص�ور بن متع�ب ب�ن عبدالعزيز ي‬

‫مكتبه بال�وزارة مؤخ�را ً عقود س�بعة وعرين‬ ‫مروع�ا ً بلديا بتكلفة ‪ 661‬مليون�ا ً و ‪ 200‬ألف‬ ‫و ‪ 822‬ري�اا ً مع عدد من الركات وامؤسس�ات‬ ‫الوطني�ة امتخصص�ة‪ ،‬منها ثماني�ة مروعات‬

‫منطقة مكة امكرمة‪ ،‬وخمسة مروعات للمنطقة‬ ‫الرقي�ة‪ ،‬و ‪ 14‬مروعا ً منطق�ة الرياض‪ .‬وأكد‬ ‫الوزير أن هذا يأتي ي إطار حرص حكومة خادم‬ ‫الحرمن الريفن عى كل مايخدم هذا الوطن‪.‬‬

‫المشروعات البلدية الجديدة‬ ‫عقود منطقة مكة امكرمة‪:‬‬

‫ إعادة تأهيل أعمدة اإنارة بميادين مكة امكرمة بمبلغ ‪4.630.000‬‬‫ريال‬ ‫ اس�تكمال صيانة الش�وارع بامشاعر امقدسة بمبلغ ‪4.000.749‬‬‫رياا ً‬ ‫ تري�ف مي�اه اأمط�ار القادم�ة مخط�ط النوارية بمك�ة بمبلغ‬‫‪ 36.566.000‬ريال‬ ‫ تنفي�ذ قنوات رئيس�ة وفرعية بمخططات الرائ�ع ي مكة بمبلغ‬‫‪ 41.884.000‬ريال‬ ‫ تريف مياه اأمطار والس�يول القادمة من وادي الرود (مرحلة‬‫ثانية) بمكة بمبلغ ‪ 54.800.000‬ريال‬ ‫ توريد وتركيب عازل مائي أسطح مباني أمانة العاصمة امقدسة‬‫بمبلغ ‪ 899.680‬رياا ً‬ ‫ تش�غيل وصيان�ة ش�بكات اإن�ارة بش�مال وغ�رب مك�ة بمبلغ‬‫‪ 24.613.128‬رياا ً‬ ‫ صيان�ة ونظافة امباني التابعة أمان�ة جدة بمبلغ ‪17.635.730‬‬‫رياا‬

‫عقود منطقة الرياض‪:‬‬

‫ دراس�ة وتمديد الرعات عى ش�بكة الش�وارع والط�رق بمدينة‬‫الرياض (امرحلة الثانية) بمبلغ ‪ 3.500.000‬ريال‬ ‫ أعم�ال الرفع امس�احي وإع�داد التقارير امس�احية وتقارير نزع‬‫املكيات أعمال التخطيط العمراني بمبلغ ‪ 2.550.000‬ريال‬ ‫ دراس�ة تطوير وتحسن ش�وارع وطرق بمدينة الرياض (امرحلة‬‫السادسة) بمبلغ ‪ 3.850.000‬ريال‬ ‫ اس�تكمال تنفيذ حدائق وماعب لأحياء السكنية (امرحلة الثانية)‬‫بمبلغ ‪ 4.170.530‬رياا ً‬ ‫‪ -‬سفلتة أحياء مدينة الرياض بمبلغ ‪ 173.003.000‬ريال‬

‫ اس�تبدال خط�وط نق�ل الق�درة الكهربائية بمجم�ع قر الحكم‬‫بمدينة الرياض بمبلغ ‪ 2.859.990‬رياا‬ ‫ إعداد دراس�ات استش�ارية ش�املة لتريف مي�اه اأمطار ودرء‬‫أخطار السيول بمبلغ ‪ 9.824.300‬ريال‬ ‫ صيان�ة ده�ان وتخطي�ط الش�وارع رق الري�اض بمبل�غ‬‫‪ 12.448.700‬ريال‬ ‫ إنش�اء حدائ�ق عامة بمدين�ة الرياض (امرحلة الخامس�ة) بمبلغ‬‫‪ 9.985.075‬رياا ً‬ ‫ تس�وير الحدائق العامة بمدينة الرياض (امرحلة العارة) بمبلغ‬‫‪ 5.879.380‬رياا‬ ‫ تنفيذ وتعديل امداخل وامخارج طريق املك فهد مع تحسن جر‬‫امشاة بمدينة الرياض بمبلغ ‪ 56.469.265‬رياا‬ ‫ إعادة تأهيل الشوارع الرئيسة بمبلغ ‪ 94.660.000‬ريال‬‫ س�فلتة وأرصفة وإنارة لبلديتي محافظة الزلفي ومحافظة الغاط‬‫بمنطقة الرياض بمبلغ ‪ 5.228.068‬رياا‬ ‫ س�فلتة وأرصف�ة وإن�ارة لبلدي�ات محافظ�ة امجمع�ة بمبل�غ‬‫‪ 14.465.269‬رياا‬

‫عقود امنطقة الرقية‪:‬‬

‫ توري�د وتركيب جهاز الحماية وموزع اأحمال للبوابة اإلكرونية‬‫بمبلغ ‪ 899.000‬ريال‬ ‫ ترس�ية م�روع إنش�اء كب�اري مش�اة (امرحل�ة اأوى) بمبل�غ‬‫‪ 6.133.125‬رياا‬ ‫ اإراف الفني الهندي عى أعمال التعمر مشاريع الدمام والخر‬‫والظهران بمبلغ ‪ 23.976.000‬ريال‬ ‫ سفلتة مخططات الهفوف باأحساء بمبلغ ‪ 27.936.500‬ريال‬‫ صيانة امس�طحات الخراء وشبكات الري واأشجار وآبار امياه‬‫اارتوازية بشاطئ العقر بمبلغ ‪ 18.333.333‬رياا ً‬


‫مستشارو العاقات العامة امتخصصن خيارا ً مل ّحـا ً أمام منظات اأعال‬

‫‪RGƒØdG ájOÉa‬‬

‫قالت خت�سة ي جال (�لت�سويق) �إنه م يعد هناك‬ ‫‪N‬يار �أ‪e‬ام ‪e‬نظمات �لأ‪Y‬مال �حكو‪e‬ية ‪�h‬لتجارية‬ ‫‪eh‬وؤ‪S‬س�سات �لقطاع �لثالث (�خري) �أ‪�a‬سل ‪e‬ن‬ ‫‪N‬يار �ل‪S‬ستعانة ‪H‬خر�‪� A‬لعاقات �لعا‪e‬ة ‪�h‬لإ‪Y‬ام‬ ‫لكي ‪J‬تمكن ‪e‬ن حقيق �أهد�‪a‬ها‪.‬‬ ‫‪�h‬أ‪Vh‬سحت ‪a‬ا‪O‬ية �لفو�‪h R‬هي ‪e‬دير ق�سم �لت�سويق ي‬ ‫‪e‬وؤ‪S‬س�سة ‪e‬و‪a‬ون للعاقات �لعا‪e‬ة ‪�h‬لإ‪Y‬ام ي �لد‪e‬ام‬ ‫{‪H‬اأن ‪e‬نظمات �لأ‪Y‬مال �لتي ل ‪�J‬ستعن موؤ‪S‬س�سات‬

‫�‪S‬ست�سارية ي جال �لعاقات �لعا‪e‬ة ‪J‬تكب`د �لكثر‬ ‫‪e‬ن �خ�سا‪F‬ر‪.z‬‬ ‫‪a‬يما حقق ‪e‬نظمات �لأ‪Y‬مال �لتي ‪J‬عتمد ي �أ‪F�O‬ها ‪Y‬لى‬ ‫‪N‬طط �لعاقات �لعا‪e‬ة ‪�h‬لإ‪Y‬ام {‪e‬كا‪S‬سب ‪c‬بر‪ I‬لها‬ ‫‪h‬لعما‪F‬ها‪�a z‬سا ‪Y‬ن �أن ‪J‬لك �منظم`ات ‪J‬خت�س``ر‬ ‫�لكث`ي``ر ‪e‬ن �لعر�قيل �أ‪e‬ام ‪`J‬حقيق �‪S‬سر�‪J‬يجيا‪J‬ها‬ ‫{‪�h‬أهد�‪a‬ها ما يعينها ‪Y‬لى �لنجاح ‪H‬اأقل ‪�N‬سا‪F‬ر‬ ‫‪Hh‬فا‪Y‬لية �أ‪c‬ر‪e.z‬وؤ‪c‬د‪� I‬أن قطاع �لأ‪Y‬مال �حكو‪e‬ي‬

‫{�خد‪e‬ي حديد�‪ z‬يعد ‪e‬ن �أ‪c‬ر �لقطا‪``Y‬ات �لتي هي‬ ‫‪H‬ح``ا‪L‬ة ‪e‬ا‪S‬سة �إى ‪e‬وؤ‪S‬س�سات �لعاقات �لعا‪e‬ة‪.‬‬ ‫‪�h‬أ‪Vh‬سحت �لفو�‪� R‬أن ‪c‬ثر ‪e‬ن �لقطا‪Y‬ات �حكو‪e‬ية‬ ‫‪M‬ققت ‪e‬نجز�ت ‪Wh‬نية ‪Y‬ماقة لكنها �أ‪N‬فقت ي‬ ‫‪�J‬سويقها للمجتمع ‪h‬للعام ‪c{ ` c‬منجز�ت ‪Wh‬نية‪z‬‬ ‫‪�H‬سبب �إ‪Z‬فال ‪e‬نظمات �لأ‪Y‬م`ال �لقا‪F‬مة ‪Y‬لي``ها‬ ‫لأهمية ‪hO‬ر ‪`e‬وؤ‪S‬س�سات �ل‪S‬ست�سار�ت �لإ‪Y‬ا‪e‬ية‬ ‫‪�h‬لعاقات �لعا‪e‬ة‪.‬‬

‫‪5‬‬

‫ﻣﺤﻠﻴﺎت‬ ‫ﺃﻣﻴﺮ ﺍﻟﻘﺼﻴﻢ ﻳﺮﺃﺱ‬ ‫ﻣﺠﻠﺲ ﺍﻟﻤﻨﻄﻘﺔ ﺍﻟﻴﻮﻡ‬

‫ا ﺣﺪ ‪25‬ﻣﺤﺮم ‪1434‬ﻫـ ‪ 9‬دﻳﺴﻤﺒﺮ ‪2012‬م اﻟﻌﺪد )‪ (371‬اﻟﺴﻨﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬

‫اﻓﺘﺘﺎح ﻣﻌﺮض اﻟﻘﻮات اﻟﻤﺴﻠﺤﺔ ﻟﻠﻤﻮاد وﻗﻄﻊ اﻟﻐﻴﺎر ﻓﻲ اﻟﻈﻬﺮان‬

‫ﺧﺎﻟﺪ ﺑﻦ ﺳﻠﻄﺎﻥ‪ :‬ﺗﺸﻜﻴﻞ ﺇﺩﺍﺭﺓ ﹸﺗﻌﻨﻰ ﺑﺎﻟﺘﺼﻨﻴﻊ ﺍﻟﻤﺤﻠﻲ ﺗﺮﺗﺒﻂ ﻣﺒﺎﺷﺮﺓ ﺑﻮﺯﻳﺮ ﺍﻟﺪﻓﺎﻉ‬

‫اﻷﻣﺮ ﻓﻴﺼﻞ ﺑﻦ ﺑﻨﺪر‬ ‫اﻟﻘﺼﻴﻢ ‪ -‬ﻓﻬﺪ اﻟﻘﺤﻄﺎﻧﻲ‬ ‫ﻳـﺮأس أﻣـﺮ اﻟﻘﺼﻴـﻢ رﺋﻴـﺲ ﻣﺠﻠﺲ‬ ‫اﻤﻨﻄﻘـﺔ ﺻﺎﺣﺐ اﻟﺴـﻤﻮ اﻤﻠﻜـﻲ اﻷﻣﺮ‬ ‫ﻓﻴﺼـﻞ ﺑـﻦ ﺑﻨـﺪر ﺑـﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳـﺰ‬ ‫وﺑﺤﻀﻮر ﻧﺎﺋﺒﻪ ﺻﺎﺣﺐ اﻟﺴـﻤﻮ اﻤﻠﻜﻲ‬ ‫اﻷﻣـﺮ اﻟﺪﻛﺘـﻮر ﻓﻴﺼﻞ ﺑﻦ ﻣﺸـﻌﻞ ﺑﻦ‬ ‫ﺳـﻌﻮد ﺑﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ ﻳﻮﻣﻲ اﻻﺛﻨﻦ واﻟﺜﻼﺛﺎء‬ ‫اﻤﻘﺒﻠﻦ ﺟﻠﺴـﺘﻲ اﻤﺠﻠـﺲ اﻷوﱃ واﻟﺜﺎﻧﻴﺔ ﻣﻦ‬ ‫اﻟﺪورة اﻟﺮاﺑﻌﺔ ﻟﻠﻤﺠﻠﺲ ﻟﻠﻌﺎم اﻤﺎﱄ اﻟﺠﺎري‪،‬‬ ‫وذﻟـﻚ ﺑﻘﺎﻋـﺔ اﺟﺘﻤﺎﻋـﺎت ﻣﺠﻠـﺲ اﻤﻨﻄﻘﺔ‬ ‫ﺑﺎﻹﻣﺎرة ﺑﻤﺪﻳﻨﺔ ﺑﺮﻳﺪة‪.‬‬ ‫وأوﺿﺢ وﻛﻴﻞ إﻣﺎرة اﻤﻨﻄﻘﺔ اﻤﺴﺎﻋﺪ ﻟﻠﺸﺆون‬ ‫اﻟﺘﻨﻤﻮﻳـﺔ أﻣﻦ ﻋـﺎم اﻤﺠﻠـﺲ ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ ﺑﻦ‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ اﻟﺤﻤﻴﺪان أن اﻤﺠﻠﺲ ﺳﻴﻨﺎﻗﺶ ﺧﻼل‬ ‫اﻟﺠﻠﺴـﺘﻦ اﻤﴩوﻋـﺎت اﻤﻨﻔـﺬة واﻟﺘﻲ ﺗﺤﺖ‬ ‫اﻟﺘﻨﻔﻴﺬ ﻟﺒﻌـﺾ اﻹدارات اﻟﺤﻜﻮﻣﻴﺔ ﺑﺎﻤﻨﻄﻘﺔ‬ ‫ﰲ ﻣﻴﺰاﻧﻴﺔ اﻟﻌﺎم اﻤـﺎﱄ اﻟﺤﺎﱄ‪ ،‬واﻤﻮﺿﻮﻋﺎت‬ ‫ذات اﻷﻫﻤﻴﺔ اﻟﻘﺼﻮى ﻟﻠﻤﻨﻄﻘﺔ‪.‬‬

‫ﻣﺴﺘﺸﻔﻰ ﺍﻟﺪﻭﺍﺩﻣﻲ‬ ‫ﻳﺤﺼﻞ ﻋﻠﻰ ﺷﻬﺎﺩﺓ‬ ‫ﺍﻻﻋﺘﻤﺎﺩ ﻓﻲ ﺍﻟﺠﻮﺩﺓ‬ ‫اﻟﺪوادﻣﻲ ‪ -‬ﺣﻤﺪ اﻟﺤﺎﰲ‬ ‫ﺗﻤﻜـﻦ ﻣﺴﺘﺸـﻔﻰ اﻟﺪوادﻣـﻲ اﻟﻌـﺎم‬ ‫ﻣـﻦ اﺟﺘﻴـﺎز اﺧﺘﺒـﺎرات اﻟﺘﻘﻴﻴـﻢ‬ ‫اﻟﻨﻬﺎﺋـﻲ ﻟﻠﻤﻨﺸـﺂت اﻟﺼﺤﻴـﺔ ﻣـﻦ ﻗﺒﻞ‬ ‫اﻤﺠﻠـﺲ اﻤﺮﻛـﺰي ﻻﻋﺘﻤـﺎد اﻤﻨﺸـﺂت‬ ‫اﻟﺼﺤﻴﺔ«ﺳﺒﺎﻫﻲ« واﻟﺤﺼﻮل ﻋﲆ ﺷﻬﺎدة‬ ‫اﻻﻋﺘﻤـﺎد ﰲ اﻟﺠـﻮدة ﺑﻨﺴـﺒﺔ ‪ 87%‬ﻟﺘﻄﺒﻴﻘﻪ‬ ‫أﻛﺜﺮﻣـﻦ ‪ 881‬ﻣﻌﻴﺎراً‪ ،‬ﺷـﻤﻠﺖ أﻛﺜـﺮ ﻣﻦ ‪19‬‬ ‫ﻗﺴﻤﺎ ً ﻣﻦ أﻗﺴﺎم اﻤﺴﺘﺸﻔﻰ اﻤﺨﺘﻠﻔﺔ‪.‬‬ ‫وﺗﺴﻌﻰ وزارة اﻟﺼﺤﺔ إﱃ ﺗﻄﺒﻴﻖ اﻤﻌﺎﻳﺮ‬ ‫اﻟﻮﻃﻨﻴﺔ ﻟﻠﺠﻮدة »ﺳـﺒﺎﻫﻲ« ﺑﺠﻤﻴﻊ اﻟﻘﻄﺎﻋﺎت‬ ‫اﻟﺼﺤﻴﺔ ﻟﺘﺤﺴـﻦ ﺟـﻮدة اﻟﺨﺪﻣـﺎت اﻟﻄﺒﻴﺔ‪،‬‬ ‫وأوﺿﺢ ﻣﺪﻳﺮ ﻣﺴﺘﺸـﻔﻰ اﻟﺪوادﻣﻲ ﺳـﻌﺪ ﺑﻦ‬ ‫ﻣﺤﻤـﺪ اﻟﻴﺤﻴﻰ ﰲ ﺗﴫﻳﺤـﺎت ﻟـ«اﻟﴩق« أن‬ ‫ﻫﺬا اﻟﻨﺠـﺎح واﻟﺤﺼﻮل ﻋﲆ ﺷـﻬﺎدة اﻻﻋﺘﻤﺎد‬ ‫ﰲ اﻟﺠـﻮدة ﺟـﺎء ﺑﻔﻀـﻞ ﺟﻬـﻮد اﻟﻌﺎﻣﻠﻦ ﰲ‬ ‫اﻤﺴﺘﺸـﻔﻰ ﻣـﻦ أﻃﺒـﺎء وﻓﻨﻴـﻦ وإدارﻳـﻦ‬ ‫وﺳـﻌﻴﻬﻢ ﺟﻤﻴﻌـﺎ ً ﻟﺘﻘﺪﻳـﻢ أﻓﻀـﻞ اﻟﺨﺪﻣﺎت‬ ‫اﻟﻄﺒﻴﺔ ﻟﻠﻤﺮﴇ واﻤﺮاﺟﻌﻦ‪.‬‬

‫أﻋﻠـﻦ ﻧﺎﺋﺐ وزﻳـﺮ اﻟﺪﻓـﺎع ﺻﺎﺣﺐ‬ ‫اﻟﺴـﻤﻮ اﻤﻠﻜـﻲ اﻷﻣـﺮ ﺧﺎﻟـﺪ ﺑـﻦ‬ ‫ﺳـﻠﻄﺎن ﺑﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ‪ ،‬ﻋﻦ اﻻﻧﺘﻬﺎء‬ ‫ﻣـﻦ ﺗﺸـﻜﻴﻞ إدارة ﻋﺎﻣـﺔ ﺗﻌﻨـﻰ‬ ‫ﺑﺎﻟﺘﺼﻨﻴـﻊ اﻤﺤﲇ وﺗﻮﻃـﻦ اﻟﺘﻘﻨﻴﺔ‪،‬‬ ‫وﺗﺮﺗﺒﻂ ﻣﺒﺎﴍة ﺑﻮﱄ اﻟﻌﻬﺪ وزﻳﺮ اﻟﺪﻓﺎع‬ ‫ﺻﺎﺣﺐ اﻟﺴـﻤﻮ اﻤﻠﻜﻲ اﻷﻣﺮ ﺳـﻠﻤﺎن ﺑﻦ‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳـﺰ‪ ،‬وﺳـﺘﺰاول ﻣﻬﺎﻣﻬـﺎ وﺗﻨﻔـﺬ‬ ‫واﺟﺒﺎﺗﻬﺎ ﰲ اﻟﻘﺮﻳﺐ اﻟﻌﺎﺟﻞ‪.‬‬ ‫ودﻋـﺎ ﰲ ﻛﻠﻤﺔ أﻟﻘﺎﻫﺎ ﰲ ﺣﻔﻞ اﻓﺘﺘﺎح‬ ‫ﻣﻌﺮض اﻟﻘﻮات اﻤﺴـﻠﺤﺔ ﻟﻠﻤـﻮاد وﻗﻄﻊ‬ ‫اﻟﻐﻴﺎر‪ ،‬اﻟﺬي ﻧﻈﻤﺘﻪ أﻣﺲ اﻟﺴـﺒﺖ وزارة‬ ‫اﻟﺪﻓـﺎع‪ ،‬ﺑﺎﻟﴩاﻛـﺔ ﻣـﻊ ﻏﺮﻓـﺔ اﻟﴩﻗﻴﺔ‪،‬‬ ‫وﺗﻨﻔـﺬه ﴍﻛﺔ ﻣﻌـﺎرض اﻟﻈﻬـﺮان‪ ،‬إﱃ‬ ‫ﻣﺮاﺟﻌـﺔ اﻹﺟـﺮاءات اﻹدارﻳـﺔ واﻤﺎﻟﻴـﺔ‬ ‫واﻟﺮوﺗـﻦ اﻤﺼﺎﺣـﺐ ﻟﻬﻤﺎ‪ ،‬اﻟﺘـﻲ ﺗﻜﻮن‬ ‫ﻏﺎﻟﺒـﺎ ً اﻟﺴـﺒﺐ ﰲ ﻋـﺪم ﺗﻄﻮﻳـﺮ اﻷﻓﻜﺎر‬ ‫أو ﺗﻘـﺪم اﻤﴩوﻋـﺎت أو ﺗﻨﻔﻴـﺬ اﻟﺨﻄﻂ‬ ‫اﻟﻄﻤﻮﺣﺔ‪.‬‬ ‫وأوﺿـﺢ ﺧـﻼل اﻤﻌـﺮض اﻟـﺬي‬ ‫ﺷـﻬﺪ ﺣﻀـﻮرا ً ﻛﺒﺮا ً ﻣﻦ رﺟـﺎل اﻷﻋﻤﺎل‬ ‫واﻤﻬﺘﻤـﻦ‪ ،‬أن ذﻟـﻚ ﻳﺄﺗﻲ ﺗﺪﻋﻴﻤـﺎ ً ﻟﺘﻠﻚ‬ ‫اﻹﺟـﺮاءات ﻋـﲆ ﻧﺤـﻮ ﺷـﻔﺎف وأﻣـﻦ‪،‬‬ ‫وﺿﻤﺎﻧﺎ ً ﻟﺘﺤﻘﻴﻖ اﻷﻫﺪاف وﺗﻮﺣﻴﺪ ﺟﻬﻮد‬ ‫أﻓﺮع اﻟﻘﻮات اﻤﺴـﻠﺤﺔ ﰲ ﻣﺠﺎل اﻟﺘﺼﻨﻴﻊ‬ ‫اﻤﺤﲇ‪ ،‬وذﻟﻚ ﻹﻳﺠﺎد آﻟﻴﺔ واﺿﺤﺔ ﺷـﻔﺎﻓﺔ‬ ‫ﺗﺴـﻬﻞ ﻋﲆ اﻟﻘﻄﺎع اﻟﺨﺎص اﻤﺸﺎرﻛﺔ ﻣﻊ‬ ‫اﻟﻮزارة‪.‬‬ ‫وأﺷﺎر إﱃ أن ذﻟﻚ ﻳﺆدي إﱃ اﻻﻃﻤﺌﻨﺎن‬

‫اﻷﻣﺮ ﺧﺎﻟﺪ ﺑﻦ ﺳﻠﻄﺎن ﺧﻼل ﺗﺠﻮﻟﻪ ﺑﻤﻌﺮض اﻟﻘﻮات اﻤﺴﻠﺤﺔ ﻟﻠﻤﻮاد وﻗﻄﻊ اﻟﻐﻴﺎر )ﺗﺼﻮﻳﺮ‪ :‬ﺣﻤﺪان اﻟﺪوﴎي(‬ ‫إﱃ أﻧﻬﺎ ﻻ ﺗﺆﺧﺮ اﻤﴤ ﰲ ﺗﺤﻘﻴﻖ اﻷﻫﺪاف‬ ‫وﺗﺴـﺎﻋﺪ ﻋﲆ ﺣﻞ اﻤﺸـﻜﻼت ﻻ اﻓﺘﻌﺎﻟﻬﺎ‪،‬‬

‫ﻛﻤﺎ أن اﻤﺎﻟﻴﺔ ﻣﻨﻬﺎ ﻻ ﺗﺴـﺒﺐ أي ﺧﺴﺎﺋﺮ‬ ‫ﻟﺠﻬﺔ ﻣﻦ اﻟﺠﻬﺎت اﻤﺸﺎرﻛﺔ ﰲ اﻤﴩوﻋﺎت‬

‫‪ ..‬ﻭﻳﺮﻋﻰ ﺧﺘﺎﻡ ﺗﻤﺮﻳﻦ »ﺍﻟﺮﻣﻴﺢ ‪ «2‬ﺑﺠﺎﺯﺍﻥ‬ ‫ﺟﺎزان ‪ -‬واس‬ ‫ﻳﺰور ﻧﺎﺋﺐ وزﻳﺮ اﻟﺪﻓﺎع ﺻﺎﺣﺐ اﻟﺴﻤﻮ اﻤﻠﻜﻲ اﻷﻣﺮ ﺧﺎﻟﺪ‬ ‫ﺑﻦ ﺳـﻠﻄﺎن ﺑﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ اﻟﻴﻮم ﻣﻨﻄﻘﺔ ﺟﺎزان ﻟﻠﻘﺎء ﻣﻨﺴﻮﺑﻲ‬ ‫اﻟﻘﻮات اﻤﺴﻠﺤﺔ ﺑﺎﻤﻨﻄﻘﺔ‪.‬‬ ‫وﻗـﺎل ﻗﺎﺋﺪ اﻤﻨﻄﻘﺔ اﻟﺠﻨﻮﺑﻴﺔ اﻟﻠﻮاء اﻟﺮﻛﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ اﻟﻌﻤﺮي‬ ‫إن ﻧﺎﺋـﺐ وزﻳﺮ اﻟﺪﻓﺎع ﺳـﺮﻋﻰ ﺧـﻼل زﻳﺎرﺗـﻪ اﻤﻨﻄﻘﺔ ﺧﺘﺎم‬ ‫ﻓﻌﺎﻟﻴﺎت ﺗﻤﺮﻳﻦ اﻟﺮﻣﻴـﺢ »‪ «2‬وﻳﴩف اﻟﺤﻔﻞ اﻟﺨﻄﺎﺑﻲ وﺣﻔ���‬

‫ﻣﺎ ﻳﻌﺎدل ‪ 12‬ﺣﺼﺔ أﺳﺒﻮﻋﻴﺔ ﻛﺤﺪ أدﻧﻰ و‪ 16‬ﻛﺤﺪ أﻗﺼﻰ‬

‫ﺧﻔﺾ ﺃﻧﺼﺒﺔ ﺍﻟﺤﺼﺺ ﻟﻠﻤﻌﻠﻤﻴﻦ‬ ‫ﻭﺍﻟﻤﻌﻠﻤﺎﺕ ﺑﻤﺪﺍﺭﺱ »ﺗﻄﻮﻳﺮ«‬ ‫اﻹﻣﻜﺎﻧﺎت ﻹﻧﺠﺎﺣﻪ‪.‬‬ ‫اﻟﻘﺼﻴﻢ ‪ -‬ﻓﻬﺪ اﻟﻘﺤﻄﺎﻧﻲ‬ ‫وﻟﻔـﺖ اﻤﺠﺤـﺪي‬ ‫إﱃ أن ﻫـﺬا اﻹﺟـﺮاء ﺗـﻢ‬ ‫ﺧﻔﻀـﺖ إدارة ﺷـﺆون‬ ‫وﻓﻖ ﺗﺸـﻜﻴﻞ ﻓﺮﻳﻖ ﻋﻤﻞ‬ ‫اﻤﻌﻠﻤـﻦ ﺑـﺈدارة ﺗﻌﻠﻴـﻢ‬ ‫ﻣـﻦ ﻗﺒـﻞ إدارة ﺷـﺆون‬ ‫اﻟﻘﺼﻴـﻢ أﻧﺼﺒـﺔ ﻣﻌﻠﻤـﻲ‬ ‫اﻤﻌﻠﻤـﻦ‪ ،‬إذ ﻗﺎم ﺑﺮﺳـﻢ‬ ‫وﻣﻌﻠﻤﺎت ﻣﺪارس »ﺗﻄﻮﻳﺮ«‬ ‫ﺧﻄـﺔ ﻋﻤﻠﻴـﺔ ﻟﺘﻄﺒﻴـﻖ‬ ‫ﺑﺎﻤﻨﻄﻘـﺔ ﻣﻦ اﻟﺤﺼﺺ إﱃ‬ ‫ﺗﺨﻔﻴﺾ أﻧﺼﺒﺔ اﻤﻌﻠﻤﻦ‬ ‫ﻣـﺎ ﻳﻌـﺎدل ‪12‬ﺣﺼﺔ أﺳـﺒﻮﻋﻴﺔ‬ ‫اﻤﴩﻓـﻦ‪ ،‬وﺟـﺎر اﻟﻌﻤﻞ‬ ‫ﻛﺤﺪ أدﻧﻲ‪ ،‬و‪16‬ﻛﺤﺪ أﻗﴡ ‪.‬‬ ‫ﻻﺳـﺘﻜﻤﺎل اﻟﻌﺪد اﻤﺘﺒﻘﻲ‬ ‫وأﻧﻬـﺖ إدارة ﺷـﺆون‬ ‫ﻋﺒﺪ اﻟﺮﺣﻤﻦ اﻤﺠﺤﺪي‬ ‫ﻣﻦ اﻤﻌﻠﻤـﻦ اﻤﴩﻓﻦ ﰲ‬ ‫اﻤﻌﻠﻤـﻦ إﺟـﺮاءات ﺗﻌﺪﻳـﻞ‬ ‫ً‬ ‫ﻣﺪارس ﺗﻄﻮﻳﺮ‪.‬‬ ‫اﻷﻧﺼﺒـﺔ ﻟﻠﺪﻓﻌـﺔ اﻷوﱃ؛ ﺳـﻌﻴﺎ‬ ‫وﻧـﻮّه اﻤﺠﺤـﺪي ﺑﺎﻟﺪﻋﻢ اﻟﻜﺒـﺮ ﺑﺎﻟﺪور‬ ‫إﱃ ﻣﺴـﺎﻧﺪة اﻟﺰﻣﻼء ﰲ إدارة ﺗﻄﻮﻳﺮ وﻣﺪﻳﺮي‬ ‫وﻣﺪﻳﺮات ﻣـﺪارس ﺗﻄﻮﻳـﺮ ﺑﺘﺨﻔﻴﺾ ﻧﺼﺎب اﻟﻜﺒـﺮ اﻟﺬي ﻳﻘﻮم ﺑﻪ ﻣﺪﻳﺮو وﻣﺪﻳﺮات ﻣﻜﺎﺗﺐ‬ ‫اﻟﱰﺑﻴـﺔ واﻟﺘﻌﻠﻴـﻢ ﺑﺎﻤﻨﻄﻘﺔ‪ ،‬ﻣﻌﺘـﱪا ً أن إدارة‬ ‫اﻤﻌﻠﻢ واﻤﻌﻠﻤﺔ »اﻤﴩف« إﱃ اﻟﻨﺼﻒ‪.‬‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫ّ‬ ‫وﺑﻦ ﻣﺪﻳﺮ إدارة ﺷـﺆون اﻤﻌﻠﻤﻦ ﺑﺘﻌﻠﻴﻢ ﺷـﺆون اﻤﻌﻠﻤﻦ ﻟـﻦ ﺗﺪﺧﺮ وﺳـﻌﺎ وﺟﻬﺪا ﰲ‬ ‫اﻟﻘﺼﻴـﻢ ﻋﺒـﺪ اﻟﺮﺣﻤﻦ اﻤﺠﺤـﺪي أن ﻣﴩوع ﺳﺒﻴﻞ ﺗﺤﻘﻴﻖ ﻛﺎﻓﺔ ﻣﺘﻄﻠﺒﺎت اﻤﻴﺪان اﻟﱰﺑﻮي‪،‬‬ ‫ﻣﺪارس »ﺗﻄﻮﻳﺮ« ﻣﻦ اﻤﺸﺎرﻳﻊ اﻟﺮاﺋﺪة ﺗﻌﻠﻴﻤﻴﺎ ً اﻟـﺬي ﻳﺤﺘﺎج إﱃ اﻻﺳـﺘﻘﺮار واﻟﻌﻤـﻞ اﻟﻬﺎدف‬ ‫وﺗﺮﺑﻮﻳﺎً‪ ،‬وﻳﺴﻌﻰ اﻟﺠﻤﻴﻊ ﻤﺴﺎﻧﺪﺗﻪ وﺑﺬل ﻛﺎﻓﺔ اﻟﺒﻨﺎء ‪.‬‬

‫»ﺻﺤﺔ ﻋﺴﻴﺮ« ﱢ‬ ‫ﺗﺸﻐﻞ ﻗﺴﻢ ﺍﻟﺘﻨﻮﻳﻢ ﻓﻲ ﻣﺴﺘﺸﻔﻰ ﺗﻨﻮﻣﺔ‬ ‫اﻟﻨﻤﺎص ‪ -‬ﻣﺤﻤﺪ ﻋﺎﻣﺮ‬ ‫ﻛﺸـﻒ اﻟﻨﺎﻃـﻖ اﻹﻋﻼﻣـﻲ ﰲ‬ ‫ﺻﺤـﺔ ﻋﺴـﺮ ﺳـﻌﻴﺪ اﻟﻨﻘﺮ‪،‬‬ ‫ﻟـ«اﻟـﴩق«‪ ،‬ﻋﻦ ﺑﺪء ﺗﺸـﻐﻴﻞ‬ ‫ﻗﺴـﻢ اﻟﺘﻨﻮﻳـﻢ ﰲ ﻣﺴﺘﺸـﻔﻰ‬ ‫ﺗﻨﻮﻣـﺔ أﻣـﺲ اﻷول‪ ،‬ﻻﻓﺘـﺎ ً إﱃ‬ ‫ﺟﺎر ﻻﺳـﺘﻜﻤﺎل ﺗﺸـﻐﻴﻞ‬ ‫أن اﻟﻌﻤﻞ ٍ‬ ‫ﺑﺎﻗـﻲ اﻷﻗﺴـﺎم‪ ،‬ﻓﻴﻤـﺎ ﺗﻢ ﺗﺸـﻐﻴﻞ‬ ‫ﻣﺴﺘﺸـﻔﻰ ﺻﺒـﺢ ﺑﻠﻠﺤﻤـﺮ ﺑﺠﻤﻴﻊ‬ ‫أﻗﺴـﺎﻣﻪ‪ّ .‬‬ ‫وﺑﻦ أﻧﻪ ﺗﻢ ﺗﺸﻐﻴﻞ ﻗﺴﻢ‬ ‫اﻟﻌﻤﻠﻴـﺎت واﻟﻌﻨﺎﻳـﺔ اﻤﺘﻮﺳـﻄﺔ ﰲ‬ ‫ﻣﺴﺘﺸـﻔﻰ ﺻﺒـﺢ ﺑﻠﻠﺤﻤـﺮ اﻋﺘﺒﺎرا ً‬ ‫ﻣﻦ ‪1434/1/10‬ﻫـ ﺑﻌﺪ ﺗﻌﻘﻴﻤﻪ‬ ‫ﻣﻦ ﻗِ ﺒﻞ ﻓﺮﻳـﻖ اﻟﺘﻌﻘﻴﻢ ﰲ اﻤﺪﻳﺮﻳﺔ‪،‬‬ ‫وﺑﻬـﺬا ﻳﻜﺘﻤﻞ ﺗﺸـﻐﻴﻞ اﻤﺴﺘﺸـﻔﻰ‬ ‫ﻛﻠﻴﺎً‪.‬‬ ‫أﻣـﺎ ﺑﺨﺼـﻮص ﻣﺴﺘﺸـﻔﻰ‬ ‫ﺗﻨﻮﻣﺔ‪ ،‬ﻓﺄﻓﺎد اﻟﻨﻘﺮ أﻧﻪ ﺗﻢ ﺗﺸـﻐﻴﻞ‬ ‫أﻗﺴـﺎم اﻟﻄـﻮارئ واﻟﻌﻴـﺎدات‬ ‫واﻟﺼﻴﺪﻟﻴﺔ واﻷﺷﻌﺔ واﻤﺨﺘﱪ‪ .‬وذﻛﺮ‬ ‫ﺟﺎر ﻻﺳـﺘﻜﻤﺎل ﺗﺸـﻐﻴﻞ‬ ‫أن اﻟﻌﻤﻞ ٍ‬ ‫أﻗﺴﺎم اﻟﻌﻤﻠﻴﺎت واﻟﻮﻻدة واﻟﺤﻀﺎﻧﺔ‬ ‫واﻟﺘﻌﻘﻴﻢ واﻟﻌﻨﺎﻳـﺔ اﻤﺮﻛﺰة‪ ،‬ﻣﻨﻮﻫﺎ ً‬

‫ﻣﺴﺘﺸﻔﻴﺎت اﻤﻨﻄﻘﺔ ﺑﺸﻜﻞ ﻋﺎم‪.‬‬ ‫وﻛﺎن ﻋـﺪد ﻣـﻦ أﻫـﺎﱄ ﺗﻨﻮﻣﺔ‬ ‫وﺑﻠﻠﺤﻤﺮ ﻃﺎﻟﺒﻮا ﺑﺎﺳﺘﻜﻤﺎل ﻣﺮاﺣﻞ‬ ‫ﺗﺸـﻐﻴﻞ اﻤﺴﺘﺸـﻔﻴﺎت اﻟﺘـﻲ ﺗـﻢ‬ ‫اﻓﺘﺘﺎﺣﻬـﺎ رﺳـﻤﻴﺎ ً ﻣﻦ ﻗِ ﺒـﻞ ﺧﺎدم‬ ‫اﻟﺤﺮﻣـﻦ اﻟﴩﻳﻔـﻦ اﻤﻠـﻚ ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ‬ ‫ﺑﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ ﻣﺆﺧﺮاً‪ ،‬إذ ﺗﻢ اﻓﺘﺘﺎح‬ ‫ﻣﺴﺘﺸـﻔﻰ ﺑﻠﻠﺤﻤـﺮ ﻣﺮﺗـﻦ اﻷوﱃ‬ ‫ﺧـﻼل زﻳـﺎرة اﻤﻠﻚ ﻤﻨﻄﻘﺔ ﻋﺴـﺮ‬ ‫واﻷﺧـﺮى ﻗﺒـﻞ ﺣـﺞ ﻫـﺬا اﻟﻌـﺎم‪،‬‬ ‫وﻟﻢ ﻳُﺸـﻐﻞ اﻤﺴﺘﺸـﻔﻴﺎن ﺗﺸـﻐﻴﻼً‬ ‫ﻛﺎﻣﻼً وإﻧﻤﺎ ﺗﻢ اﻻﻓﺘﺘﺎح واﻟﺘﺸـﻐﻴﻞ‬ ‫ﺑﺸـﻜﻞ ﺟﺰﺋﻲ‪ .‬ﰲ اﻤﻘﺎﺑﻞ‪ ،‬اﺳـﺘﻘﺒﻞ‬ ‫ﻗﺴـﻢ اﻟﺘﻨﻮﻳﻢ ﰲ ﻣﺴﺘﺸـﻔﻰ ﺗﻨﻮﻣﺔ‬ ‫اﻟﻌـﺎم ﺻﺒﺎح اﻟﺜﻼﺛـﺎء اﻤﺎﴈ‪ ،‬أوﱃ‬ ‫ﺣﺎﻻت اﻟﺘﻨﻮﻳـﻢ‪ ،‬وذﻟﻚ ﻋﻘﺐ اﻓﺘﺘﺎح‬ ‫أﻗﺴـﺎم اﻟﺘﻨﻮﻳـﻢ اﻟﺴـﺒﺖ اﻤـﺎﴈ‪،‬‬ ‫ﺣﻴﺚ ﻛﺎﻧـﺖ أوﱃ اﻟﺤﺎﻻت ﻟﻠﻤﺮﻳﺾ‬ ‫اﻷﺳﻤﺮي ﺧﻼل زﻳﺎرﺗﻪ أول اﻤﺮﴇ اﻤﻨﻮﻣﻦ ﰲ اﻤﺴﺘﺸﻔﻰ )اﻟﴩق( ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ ﻣﺴﻔﺮ اﻟﺸﻬﺮي‪ ،‬وﻗﺎم ﻣﺪﻳﺮ‬ ‫اﻤﺴﺘﺸﻔﻰ ﺳﺎﻟﻢ اﻷﺳﻤﺮي‪ ،‬ﺑﺰﻳﺎرﺗﻪ‬ ‫ﺑﺎﻫﺘﻤﺎم وﺣﺮص ﻣﺪﻳﺮ ﻋﺎم اﻟﺸﺆون اﻛﺘﻤﺎل ﺗﻘﺪﻳﻢ اﻟﺨﺪﻣﺎت ﰲ اﻷﻗﺴـﺎم واﻻﻃﻤﺌﻨﺎن ﻋﻠﻴـﻪ وﺗﻘﺪﻳﻢ ﺑﺎﻗﺔ ﻣﻦ‬ ‫اﻟﺼﺤﻴﺔ ﰲ ﻣﻨﻄﻘﺔ ﻋﺴـﺮ اﻟﺪﻛﺘﻮر ﰲ اﻤﺴﺘﺸـﻔﻴﺎت اﻟﺘﻲ ﺗﻢ ﺗﺸـﻐﻴﻠﻬﺎ اﻟـﻮرد واﻟﻬﺪاﻳﺎ ﻟـﻪ‪ ،‬داﻋﻴﺎ ً اﻤﻮﱃ ﻋﺰ‬ ‫إﺑﺮاﻫﻴﻢ ﺑﻦ ﺳـﻠﻴﻤﺎن اﻟﺤﻔﻈﻲ‪ ،‬ﻋﲆ ﻣﺆﺧﺮاً‪ ،‬واﻻرﺗﻘـﺎء ﺑﺠﻮدة اﻟﻌﻤﻞ ﰲ وﺟﻞ أن ّ‬ ‫ﻳﻤﻦ ﻋﻠﻴﻪ ﺑﺎﻟﺸﻔﺎء اﻟﻌﺎﺟﻞ‪.‬‬

‫اﻟﻐـﺬاء اﻟﺬي ﺗﻘﻴﻤﻪ ﻗﻴﺎدة اﻤﻨﻄﻘﺔ اﻟﺠﻨﻮﺑﻴﺔ‪ .‬ﻣﻌﱪا ﻋﻦ ﺷـﻜﺮه‬ ‫ﺑﺎﺳـﻢ اﻟﺠﻤﻴﻊ ﻟﻨﺎﺋﺐ وزﻳـﺮ اﻟﺪﻓﺎع ﻋﲆ ﻫﺬه اﻟﺰﻳـﺎرة اﻟﻜﺮﻳﻤﺔ‬ ‫ﰲ إﻃـﺎر ﺣﺮﺻﻪ ﻋﲆ ﻣﺸـﺎرﻛﺔ إﺧﻮاﻧﻪ وأﺑﻨﺎﺋﻪ رﺟـﺎل اﻟﻘﻮات‬ ‫اﻤﺴﻠﺤﺔ ﰲ ﻛﻞ ﻣﻮﻗﻊ ﻣﻦ اﻟﻮﻃﻦ‪.‬‬ ‫ورﻓﻊ اﻟﻠﻮاء اﻟﻌﻤﺮي ﺑﺎﺳـﻤﻪ وﻧﻴﺎﺑﺔ ﻋﻦ ﻣﻨﺴﻮﺑﻲ اﻟﻘﻮات‬ ‫اﻤﺴـﻠﺤﺔ ﺑﺎﻤﻨﻄﻘﺔ اﻟﺠﻨﻮﺑﻴﺔ ﻟﺨﺎدم اﻟﺤﺮﻣـﻦ اﻟﴩﻳﻔﻦ اﻟﻘﺎﺋﺪ‬ ‫اﻷﻋﲆ ﻟﻜﺎﻓـﺔ اﻟﻘﻮات اﻟﻌﺴـﻜﺮﻳﺔ اﻤﻠﻚ ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ ﺑـﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ‬ ‫ووﱄ ﻋﻬـﺪه اﻷﻣﻦ‪ ،‬اﻟﺘﻬﻨﺌﺔ اﻟﺨﺎﻟﺼﺔ ﻣﻨﺎﺳـﺒﺔ ﻧﺠـﺎح اﻟﻌﻤﻠﻴﺔ‬ ‫اﻟﺠﺮاﺣﻴﺔ اﻟﺘﻲ أﺟﺮﻳﺖ ﻟﺨﺎدم اﻟﺤﺮﻣﻦ اﻟﴩﻳﻔﻦ‪.‬‬

‫ﺟﻤﺎن‬

‫اﻟﺪﻣـﺎم ‪ -‬ﻣﺤﻤﺪ ﻣﻼح‪ ،‬ﻓﻴﺼﻞ‬ ‫اﻟﺰﻫﺮاﻧﻲ‪ ،‬ﻣﺤﻤﺪ ﺧﻴﺎط‬

‫ﺧﺎﺻـﺔ اﻤﺼﺎﻧـﻊ اﻤﺤﻠﻴـﺔ‪ ،‬وأن ﻳﻜـﻮن‬ ‫اﻟﺴـﻌﻲ إﱃ اﻟﺮﺑﺢ ﻫﺪﻓـﺎ ً ﻣﴩوﻋﺎ ً ﻟﺠﻤﻴﻊ‬ ‫اﻤﺸـﺎرﻛﻦ ﻣﻦ دون ﻣﺒﺎﻟﻐـﺔ‪ ،‬وأن ﺗﻜﻮن‬ ‫ﺗﻠﻚ اﻹﺟﺮاءات ﺟﺎذﺑـﺔ ﻻ ﻃﺎردة وﻣﺮﻏﺒﺔ‬ ‫ﻻ ﻣﻨﻔﺮة‪ ،‬وأن ﺗﺘﻤﻴﺰ ﺑﺎﻟﺸﻔﺎﻓﻴﺔ واﻟﻌﻼﻧﻴﺔ‬ ‫وﻋﺪم اﻟﴪﻳـﺔ إﻻ ﻣﺎ ﻳﻤﺲ اﻷﻣﻦ اﻟﻮﻃﻨﻲ‪،‬‬ ‫وأن ﺗﻜـﻮن ﻗﺎﺑﻠﺔ ﻟﻠﺘﻌﺪﻳﻞ واﻟﺘﻄﻮﻳﺮ وﻓﻖ‬ ‫ﻣﺎ ﻳﻮﺟﻪ إﻟﻴﻬﺎ ﻣﻦ ﻣﻼﺣﻈﺎت وﻧﻘﺪ ﺑﻨﺎء‪.‬‬ ‫وﻗـﺎل‪» :‬ﺳـﻌﺪت ﺑﺎﻹﺣﺼﺎﺋﻴـﺎت‬ ‫اﻟﺘﻲ اﻃﻠﻌـﺖ ﻋﻠﻴﻬﺎ أو اﺳـﻤﺘﻌﺖ ﻟﻬﺎ‪ ،‬إذ‬ ‫ﻫﻲ ﺗﺒـﻦ اﻟﺠﻬﺪ اﻤﺒﺬول ﻣـﻦ ﻗِ ﺒﻞ ﺟﻤﻴﻊ‬ ‫اﻟﺠﻬـﺎت ﰲ اﻟﺪوﻟـﺔ ﻣﻦ اﻟﻘﻮات اﻤﺴـﻠﺤﺔ‬ ‫واﻤﺼﺎﻟـﺢ اﻟﺤﻜﻮﻣﻴﺔ واﻟﻘﻄﺎﻋـﻦ اﻟﻌﺎم‬ ‫واﻟﺨﺎص وﴍﻛﺎت اﻟﺘـﻮازن اﻻﻗﺘﺼﺎدي‬ ‫واﻤﺮاﻛـﺰ واﻤﻨﺸـﺂت اﻟﻌﻠﻤﻴـﺔ واﻟﺒﺤﺜﻴﺔ‪،‬‬ ‫وإﺣﺼﺎﺋﻴﺎت ﺗﺸـﻬﺪ ﺑﺎﻟﺤﺮص ﻋﲆ ﺑﻠﻮغ‬ ‫ﻣﺮﺣﻠـﺔ اﻻﻛﺘﻔﺎء اﻟﺬاﺗـﻲ وﺗﻮﻓﺮ اﻟﻨﻔﻘﺎت‬ ‫أﻣـﻼً ﰲ اﻻﻧﺘﻘـﺎل إﱃ ﻣﺮﺣﻠـﺔ اﻟﺘﺼﺪﻳـﺮ‬ ‫اﻟﺨﺎرﺟﻲ‪.‬‬

‫ﺟﻤﺎﺩ‬ ‫ﺃﻧﺖ‪...‬؟!‬

‫زﻳﻨﺐ اﻟﻬﺬال‬

‫اﻤﻘﺎرﻧﺔ ﺑﻦ اﻹﻧﺴﺎن وﻣﻜﻮﻧﺎت اﻟﻄﺒﻴﻌﺔ ﻣﻦ ﺣﻴﻮان وﻧﺒﺎت وﺟﻤﺎد‬ ‫ﻋﻤﻠﻴـﺔ ﻣﻌﻘﺪة ﺟﺪا ً ﺗﺨﻀﻊ ﻟﻠﻘﻴﺎس اﻟﻨﻔﴘ ﺑﺸـﻜﻞ ﻳﻔﻮق ﻗﺪرﺗﻨﺎ ﻋﲆ‬ ‫اﺳﺘﻴﻌﺎب ﻓﻠﺴﻔﺘﻬﺎ اﻤﻤﺘﺪة‪.‬‬ ‫ﻓﻨﻤـﺪح وﻧﻘﻮل ﻗﻮي ﻛﺄﺳـﺪ وﺟﻤﻴﻠﺔ ﻛﻐـﺰال وﺣﻨﻮن ﻛﺴـﺪرة‪ ،‬وﻧﺬم‬ ‫ﻓﻨـﴪف ﺑﻘﻮﻟﻨﺎ ﻗﻠـﺐٌ ﻛﺤﺠـﺮ وﻣﺘﻠﻮن ﻛﺤﺮﺑـﺎء وﻗﺒﻴﺢ ﻛﻘـﺮد )ﻫﺬا‬ ‫اﻤﻘﺘﻮل دراﺳـﺔ وﺗﻤﺤﻴﺺ ﻟﺘﻜﻮن اﻟﻨﺘﻴﺠﺔ أﻧﻪ ﻳﺸـﱰك ﻣﻊ ﺑﻨﻲ اﻟﺒﴩ‬ ‫ب‪ %99‬ﻣﻦ اﻟﺠﻴﻨﺎت!(‪.‬‬ ‫وﻏﺮﻗﺎ ً ﰲ اﻤﻌﻤﻌﺔ اﻟﻔﻠﺴـﻔﻴﺔ ﻧﻘﻮل ﻓﻼن ﻣﻌﻄﺎء ﻛﺎﻟﺒﺤﺮ وﺣﻴﻨﻤﺎ ﺗﺜﻮر‬ ‫اﻟﺜﺎﺋـﺮة ﻋﲆ ﻓﻼن ﻣﻦ اﻟﻨـﺎس ﻧﻘﻮل ﻏﺪار ﻛﺎﻟﺒﺤـﺮ!‪ ...‬ﺗﻨﺎﻗﺾ!‪ .‬ﻧﺮﺟﻮ‬ ‫اﻟﺘﺤﺪﻳـﺪ‪ :‬ﻫﻞ اﻟﺒﺤﺮ ﻣﻌﻄﺎء أم ﻏﺪار؟ ﺳـﻴﻨﱪي اﻤﺘﻔﻠﺴـﻔﻮن ﺑﺎﻟﻘﻮل‬ ‫ﻏـﺪار ﻤﻦ ﻳﺠﻬـﻞ رﻛﻮﺑﻪ‪ ،‬ﻟﻜﻦ اﻟﺤﻘﻴﻘﺔ أﻧﻨﺎ ﻋﻠﻤﻨـﺎ ﻋﻦ ﻏﺪر اﻟﺒﺤﺮ ﻣﻦ‬ ‫ﺧﻼل ﻣﻦ اﺣﱰف رﻛﻮﺑﻪ! وﻳﻨﻄﺒﻖ ذات اﻤﺜﻞ ﻋﲆ اﻟﻜﻠﺐ أﻳﻀﺎً‪.‬‬ ‫إذا ً ﻋﻤﻠﻴـﺔ اﻤﻘﺎرﻧـﺔ واﻟﻮﺻـﻒ ﻣﻐﻠﻮﻃﺔ ﺑﺮﻣﺘﻬـﺎ‪ ،‬وﺑﺎﻟﺘـﺎﱄ ﻛﻞ آﻟﻴﺎت‬ ‫اﻤﻘﺎرﻧﺔ ﺳـﻮاء اﻟﺴـﻠﻮﻛﻴﺔ أو اﻟﺠﻴﻨﻴﺔ أو ﺣﺘﻰ اﻟﺨﻠﻮﻳـﺔ اﻟﺘﻲ ﺗﻔﻨﺪ ﺑﻬﺎ‬ ‫ﺳـﺎﻋﺎت اﻟﻌﻠﻤـﺎء ﻳﺠﺐ أن ﺗﺨﺘـﴫ ﰲ اﻤﻌﺎﻣﻞ ﻓﻘﻂ وﻻ ﻳﺘـﻢ ﺗﺪاوﻟﻬﺎ‬ ‫ﰲ أﺣﺎدﻳـﺚ اﻤﺠﺎﻟـﺲ ﻷﻧﻬﺎ ﺗﻘﺘﻞ ﰲ ﻗﻠﺒﻬﺎ ﻣﺒـﺎﴍة ﺣﻴﻨﻤﺎ ﻧﻐﻀﺐ ﻋﲆ‬ ‫ﺳﻠﻮك أﺣﺪﻫﻢ ﻓﻨﴫخ ﺑﻪ‪ :‬ﺣﻴﻮان أﻧﺖ ﻣﺎ ﺗﻌﻘﻞ؟ ﺟﻤﺎد أﻧﺖ ﻣﺎ ﺗﺤﺲ؟‬ ‫رأي ﻣﺘﻄـﺮف )اﻹﻧﺴـﺎن ﻛﺎﺋـﻦ اﺟﺘﻤﺎﻋـﻲ ﺑﻔﻄﺮﺗـﻪ وﺣﻴﻨﻤـﺎ ﻏﺎﺑﺖ‬ ‫اﻹﻧﺴـﺎﻧﻴﺔ ﻋﻦ ﺑﻨﻲ ﺟﻠﺪﺗﻪ ﺻﻨﻒ ﺳـﻠﻮﻛﻬﻢ ﺗﺒﻌﺎ ً ﻤﺎ ﺗﺠﻮد ﺑﻬﺎ اﻟﻄﺒﻴﻌﺔ‬ ‫ﺑﺤﺜﺎ ً ﻋﻦ اﻷﻟﻔﺔ ﻣﻌﻬﺎ(‪.‬‬ ‫ﻳﺨﻀﻊ ﻫﺬا اﻤﻘﺎل ﻟﺒﻴﺖ أﺑﻲ ﻧﻮّاس‪:‬‬

‫ُ‬ ‫ً‬ ‫ﻓﻠﺴﻔﺔ‬ ‫ﻓــﻘــﻞ ﻤــﻦ ﻳــﺪّﻋــﻲ ﰲ اﻟــﻌــﻠــ ِﻢ‬ ‫ً‬ ‫ﺣــﻔــﻈـ َ‬ ‫ـﺖ ﺷــﻴــﺌ ـﺎ وﻏــﺎﺑــﺖ ﻋــﻨــ َﻚ أﺷــﻴــﺎ ُء‬ ‫‪zainab@alsharq.net.sa‬‬


‫أﻣﺮ ﺟﺎزان ﰲ ﺟﻮﻟﺔ ﺗﻔﻘﺪﻳﺔ ﰲ اﻟﺠﺎﻣﻌﺔ‬

‫ﻣﺤﻠﻴﺎت‬

‫أﻣﺮ اﻤﻨﻄﻘﺔ ﻳﺘﻮﺳﻂ ﻃﻼب ﺟﺎﻣﻌﺔ ﺟﺎزان‬

‫اﻟﻌﻠﻢ اﻟﺴﻌﻮدي واﻟﻔﺮﻗﺔ اﻟﺸﻌﺒﻴﺔ‬

‫ﺟﺎﻧﺐ ﻣﻦ اﻟﺤﻔﻞ‬

‫‪6‬‬

‫ا ﺣﺪ ‪ 25‬ﻣﺤﺮم ‪1434‬ﻫـ ‪ 9‬دﻳﺴﻤﺒﺮ ‪2012‬م اﻟﻌﺪد )‪ (371‬اﻟﺴﻨﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬

‫ﻗﺎل‪ :‬إن اﻟﺠﺎﻣﻌﺔ ﻣﻨﺠﺰ راﻫﻨﺖ ﻋﻠﻰ ﺗﻤﻴﺰه وﻋﻨﺪﻣﺎ أﺷﺎﻫﺪ اﻟﻄﻼب ﻳﺘﻐﻨﻮن ﺑﺎﻟﻮﻃﻦ أﻋﺠﺰ ﻋﻦ وﺻﻒ ﻣﺎ ﻓﻲ داﺧﻠﻲ‬

‫ﺍﻷﻣﻴﺮ ﻣﺤﻤﺪ ﺑﻦ ﻧﺎﺻﺮ ﻳﺮﻋﻰ ﺍﺣﺘﻔﺎﻝ ﺟﺎﻣﻌﺔ ﺟﺎﺯﺍﻥ ﺑﺸﻔﺎﺀ ﺧﺎﺩﻡ‬ ‫ﹼ‬ ‫ﻭﻳﺪﺷﻦ ﻛﺮﺳ ﹼﻴﻪ ﻟﺪﺭﺍﺳﺎﺕ ﻗﻀﺎﻳﺎ ﺍﻟﻤﺠﺘﻤﻊ‬ ‫ﺍﻟﺤﺮﻣﻴﻦ ﺍﻟﺸﺮﻳﻔﻴﻦ‬ ‫ﺟـﺎزان ‪ -‬ﻣﺤﻤﺪ اﻟﻜﻌﺒﻲ‪،‬‬ ‫إﺑﺮاﻫﻴﻢ اﻟﺤﺎزﻣﻲ‪ ،‬ﻣﺤﻤﺪ‬ ‫ﻃﺮوش‬ ‫ﻗﺎل أﻣﺮ ﻣﻨﻄﻘﺔ ﺟﺎزان‬ ‫ﺻﺎﺣﺐ اﻟﺴﻤﻮ اﻤﻠﻜﻲ‬ ‫اﻷﻣﺮ ﻣﺤﻤﺪ ﺑﻦ ﻧﺎﴏ ﺑﻦ‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ‪ ،‬إن ﺟﺎﻣﻌﺔ ﺟﺎزان‬ ‫ﻫﻲ اﻤﻨﺠﺰ اﻟــﺬي راﻫﻨﺖ ﻋﲆ‬ ‫ﺗﻤﻴﺰه‪ ،‬وأﺿﺎف أن اﻫﺘﻤﺎم ﺧﺎدم‬ ‫اﻟﺤﺮﻣﻦ اﻟﴩﻳﻔﻦ ﺑﺎﻤﻨﻄﻘﺔ‬ ‫ﻳﻮازﻳﻪ اﻫﺘﻤﺎﻣﻪ اﻟﻜﺒﺮ ﺑﺎﻟﺠﺎﻣﻌﺔ‬ ‫اﻟﺘﻲ ﺣﻘﻘﺖ ﻣﻨﺠﺰات ﻟﻨﺎ أن ﻧﻔﺨﺮ‬ ‫ﺑﻬﺎ ﰲ ﻇﻞ ﺗﻤﻴﺰ ﻃﻼﺑﻬﺎ وﺗﻔﺎﻧﻲ‬ ‫ﻣﻨﺴﻮﺑﻴﻬﺎ‪.‬‬ ‫ﺟﺎء ذﻟﻚ ﺧﻼل رﻋﺎﻳﺘﻪ اﺣﺘﻔﺎل‬ ‫اﻟﺠﺎﻣﻌﺔ ﺑﺸﻔﺎء ﺧﺎدم اﻟﺤﺮﻣﻦ‬ ‫اﻟﴩﻳﻔﻦ‪ ،‬وﺗﺪﺷﻦ ﻛﺮﳼ اﻷﻣﺮ‬ ‫ﻣﺤﻤﺪ ﺑﻦ ﻧﺎﴏ ﻟﺪراﺳﺎت ﻗﻀﺎﻳﺎ‬ ‫اﻤﺠﺘﻤﻊ‪ ،‬ﺻﺒﺎح أﻣﺲ‪ ،‬ﰲ ﺣﻀﻮر‬ ‫ﻋﺪد ﻣﻦ أﻋﻀﺎء ﻣﺠﻠﺲ اﻟﺸﻮرى‬ ‫وأﻋﻴﺎن اﻤﻨﻄﻘﺔ وﻣﺪﻳﺮي اﻟﺪواﺋﺮ‬ ‫اﻟﺤﻜﻮﻣﻴﺔ ورؤﺳــﺎء اﻟﺘﺤﺮﻳﺮ‬ ‫واﻤﺜﻘﻔﻦ واﻹﻋﻼﻣﻴﻦ‪.‬‬ ‫وأردف أﻣﺮ اﻤﻨﻄﻘﺔ »ﺣﻦ أﺷﺎﻫﺪ‬ ‫ﻫﺆﻻء اﻟﻄﻼب ﻳﺘﻐﻨﻮن ﺑﺎﻟﻮﻃﻦ ﰲ‬ ‫ﻫﺬا اﻟﴫح أﻋﺠﺰ ﻋﻦ وﺻﻒ ﻣﺎ ﰲ‬

‫»ﻋﺪ ‪ ..‬ﹸ‬ ‫ﻭﻟﺘﻌ ﹾﺪ ﺑﺮﺑﻴﻌ���ﺎ«‬ ‫ﹾ‬ ‫أﻣﺮ ﻣﻨﻄﻘﺔ ﺟﺎزان ﰲ ﻣﻘﺮ اﻟﺤﻔﻞ‬ ‫داﺧﲇ ﻣﻦ ﻣﺸﺎﻋﺮ اﻟﺰﻫﻮ واﻟﻔﺨﺮ‬ ‫ﺑﻬﻢ وﺑﻤﺎ ﻋﱪوا ﻋﻨﻪ ﻣﻦ ﻣﺸﺎﻋﺮ‬ ‫ﺻﺎدﻗﺔ ﺗﺠﺎه ﻗﺎدﺗﻬﻢ ووﻃﻨﻬﻢ«‪.‬‬ ‫ووﺟّ ﻪ ﺷﻜﺮه ﻹدارة اﻟﺠﺎﻣﻌﺔ ﻋﲆ‬ ‫ﺣﺮﺻﻬﺎ اﻟﺪاﺋﻢ ﰲ إﺑﺮاز ﻣﺎ ﺗﺤﻘﻖ‬

‫ﻣﻔﻬﻮم‬ ‫اﻟﻜﺮﳼ‪:‬‬

‫ﻛـﺮﳼ اﻷﻣـﺮ ﻣﺤﻤﺪ ﺑـﻦ ﻧـﺎﴏ ﻟﺪراﺳـﺎت ﻗﻀﺎﻳﺎ‬ ‫اﻤﺠﺘﻤﻊ ﻫﻮ وﺣﺪة أﻛﺎدﻳﻤﻴﺔ ﺗﻨﺸـﺄ ﰲ ﺟﺎﻣﻌﺔ ﺟﺎزان‪،‬‬ ‫ﺗﻬﺪف إﱃ ﺗﻬﻴﺌﺔ اﻟﺒﻴﺌﺔ اﻟﺒﺤﺜﻴﺔ واﻻﺳﺘﺸـﺎرﻳﺔ اﻟﻼزﻣﺔ‬ ‫ﻟﺪراﺳﺎت ﻗﻀﺎﻳﺎ اﻤﺠﺘﻤﻊ ﰲ اﻤﻨﻄﻘﺔ‪.‬‬

‫أﻫﺪاف‬ ‫اﻟﻜﺮﳼ‪:‬‬

‫• دﻋـﻢ اﻤﻌﺮﻓﺔ اﻟﺘﺨﺼﺼﺔ ﰲ ﻣﺠﺎﻻت ﻗﻀﺎﻳﺎ اﻤﺠﺘﻤﻊ‬ ‫اﻤﺨﺘﻠﻔـﺔ ﻣـﻦ اﻟﺠﺎﻧﺐ اﻟﺘﺸـﺨﻴﴢ واﻟﻌﻼﺟـﻲ ﻟﺘﻠﻚ‬ ‫اﻟﻘﻀﺎﻳﺎ‪.‬‬ ‫• ﺗﺤﻘﻴـﻖ أﻫـﺪاف اﻟﺠﺎﻣﻌـﺔ ﰲ اﻟﺮﺑـﻂ ﺑـﻦ اﻟﺒﺤﺚ‬ ‫اﻟﻌﻠﻤـﻲ ﰲ اﻟﺠﺎﻣﻌﺔ ﻣﻦ ﺟﻬﺔ وﻗﻀﺎﻳـﺎ اﻤﺠﺘﻤﻊ اﻟﺘﻲ‬ ‫ﺗﺘﻄﻠﺐ إﻳﺠﺎد اﻟﺤﻠﻮل اﻤﻨﺎﺳﺒﺔ ﻟﻬﺎ ﻣﻦ ﺟﻬﺔ أﺧﺮى‪.‬‬ ‫• ﺗﻨﻤﻴـﺔ اﻟﴩاﻛﺔ اﻤﺠﺘﻤﻌﻴﺔ ﻣـﻊ اﻟﺠﺎﻣﻌﺔ ﺑﻬﺎ ﻳﺤﻘﻖ‬ ‫اﺳﺘﻘﻄﺎب اﻟﻜﻔﺎءات اﻤﺘﻤﻴﺰة ﻣﺤﻠﻴﺎ ً ودوﻟﻴﺎً‪.‬‬ ‫• إﺛﺮاء اﻟﺒﺤﺚ اﻟﻌﻠﻤﻲ ﰲ اﻟﺠﺎﻣﻌﺔ واﻤﻨﻄﻘﺔ‪.‬‬

‫ﻣﻮﺿﻮﻋﺎت‬ ‫اﻟﺒﺤﺚ‬ ‫اﻟﺮﺋﻴﺲ‬ ‫ﻟﻠﻜﺮﳼ‪:‬‬

‫ﻳﻌﻤـﻞ ﻛﺮﳼ اﻷﻣﺮ ﻣﺤﻤﺪ ﺑـﻦ ﻧﺎﴏ ﻋﲆ اﻟﱰﻛﻴﺰ ﻋﲆ‬ ‫اﻤﻮﺿﻮﻋﺎت اﻟﺒﺤﺜﻴﺔ اﻟﺘﻲ ﺗﺮﺗﺒﻂ ﺑﺎﺧﺘﺼﺎص اﻟﻜﺮﳼ‪،‬‬ ‫وﻣﻦ ﺗﻠﻚ اﻤﻮﺿﻮﻋﺎت ﻣﺎ ﻳﲇ‪:‬‬ ‫• اﻟﺒﻄﺎﻟﺔ واﻟﻔﻘﺮ‪.‬‬ ‫• اﻹﺳﻜﺎن‪.‬‬ ‫• اﻟﺘﻠﻮث اﻟﺒﻴﺌﻲ‪.‬‬ ‫• اﻟﻬﺠﺮة اﻟﺴﻜﺎﻧﻴﺔ‪.‬‬ ‫• اﻟﺤﻮادث اﻤﺮورﻳﺔ‪.‬‬ ‫• اﻹﻋﺎﻗﺔ‪.‬‬ ‫• اﻟﻌﻨﻒ اﻷﴎي‪.‬‬ ‫• اﻟﻌﻨﻮﺳﺔ‪.‬‬

‫ﻣﻦ ﻣﻨﺠﺰات ﻣﺘﻼﺣﻘﺔ ﺑﺈﻃﻼع‬ ‫ﺿﻴﻮف اﻤﻨﻄﻘﺔ ورﺟﺎﻻﺗﻬﺎ ﻋﲆ‬ ‫ﺣﺠﻢ اﻟﺪﻋﻢ واﻟﺮﻋﺎﻳﺔ اﻟﺘﻲ ﻛﺎﻧﺖ‬ ‫ﺧﻠﻒ ﻣﺎ ﻧﺸﺎﻫﺪه ﻣﻦ ﻧﻘﻠﺔ ﻧﻮﻋﻴﺔ‬ ‫ﰲ اﻟﺒﻴﺌﺔ اﻟﺘﻌﻠﻴﻤﻴﺔ داﺧﻞ ﻣﴩوع‬ ‫درة اﻟﺠﺎﻣﻌﺎت ﺟﺎﻣﻌﺔ ﺟﺎزان«‪.‬‬ ‫وﻛــﺎن أﻣﺮ ﺟــﺎزان اﻃﻠﻊ ﻋﲆ‬ ‫اﻟﺘﺠﻬﻴﺰات اﻟﺤﺪﻳﺜﺔ ﻟﻠﻤﻌﺎﻣﻞ‬ ‫اﻤﺘﻄﻮرة اﻟﺘﻲ ﺗﺤﺘﻀﻨﻬﺎ‬ ‫ﻛﻠﻴﺎت اﻟﺠﺎﻣﻌﺔ وزار اﻤﻌﺮض‬ ‫اﻟﻔﻮﺗﻮﻏﺮاﰲ ﻤﺮاﺣﻞ ﺑﻨﺎء ﻣﴩوع‬ ‫اﻤﺪﻳﻨﺔ اﻟﺠﺎﻣﻌﻴﺔ‪.‬‬ ‫واﻧﻄﻠﻖ اﻟﺤﻔﻞ ﰲ ﻣﺒﻨﻰ اﻟﺴﻨﺔ‬ ‫اﻟﺘﺤﻀﺮﻳﺔ ﺑﻜﻠﻤﺔ ﻟﻠﺠﺎﻣﻌﺔ أﻟﻘﺎﻫﺎ‬

‫اﻟﻄﺎﻟﺐ ﺣﺴﻦ ﺧﻮاﺟﻲ‪ ،‬ﺛﻢ أﻟﻘﻰ‬ ‫اﻟﻄﺎﻟﺐ اﻟﺸﺎﻋﺮ إﻳﺎد أﺑﻮﺷﻤﻠﺔ‬ ‫ﺣﻜﻤﻲ ﻗﺼﻴﺪة ﺷﻌﺮﻳﺔ‪ ،‬وﺷﺎﻫﺪ‬ ‫اﻟﺤﻀﻮر ﻓﻴﻠﻤﺎ ً وﺛﺎﺋﻘﻴﺎ ً ﻋﻦ‬ ‫اﻤﺮاﺣﻞ اﻟﺘﻲ ﻗﻄﻌﺘﻬﺎ اﻟﺠﺎﻣﻌﺔ‬ ‫ﻛﺎن ﺧﺎدم اﻟﺤﺮﻣﻦ اﻟﴩﻳﻔﻦ‬ ‫دﺷﻨﻬﺎ ووﺿﻊ ﺣﺠﺮ اﻷﺳﺎس‬ ‫ﻟﻬﺎ‪ ،‬ودﺷﻦ أﻣﺮ ﺟﺎزان ﻛﺮﺳﻴّﻪ‬ ‫اﻟﺒﺤﺜﻲ ﻟﻘﻀﺎﻳﺎ اﻤﺠﺘﻤﻊ‪.‬‬ ‫وﰲ ﺑﻬﻮ ﻛﻠﻴﺔ اﻟﻌﻠﻮم ﺷﺎرك أﻣﺮ‬ ‫ﻣﻨﻄﻘﺔ ﺟﺎزان أﺑﻨﺎءه اﻟﻄﻼب‬ ‫ﻋﺮوﺿﻬﻢ اﻟﻔﻠﻜﻠﻮرﻳﺔ ﺗﻔﺎﻋﻼً ﻣﻊ‬ ‫أوﺑﺮﻳﺖ وﻃﻨﻲ ﺑﻌﻨﻮان »أﻳﺎﻣُﻨﺎ‬ ‫اﻟ ّﺬﻫﺐ« ﻣﻦ ﻛﻠﻤﺎت اﻟﺸﺎﻋﺮ‬

‫)ﺗﺼﻮﻳﺮ‪ :‬أﺣﻤﺪ اﻟﺴﺒﻌﻲ(‬ ‫أﺣﻤﺪ اﻟﺴﻴﺪ ﻋﻄﻴﻒ وأﻟﺤﺎن‬ ‫اﻟﻔﻨﺎن ﺻﺎﻟﺢ ﺧﺮي وأداه ﻃﻼب‬ ‫اﻟﺠﺎﻣﻌﺔ‪ ،‬ﺣﻴﺚ ﺟﺴﺪ اﻷوﺑﺮﻳﺖ‬ ‫اﻟﻠﺤﻤﺔ اﻟﻮﻃﻨﻴﺔ‪ ،‬وﺷﻬﺪ اﻷوﺑﺮﻳﺖ‬ ‫ﺗﻔﺎﻋﻞ ﻋﺪﻳﺪ ﻣﻦ اﻟﺸﺨﺼﻴﺎت‬ ‫اﻟﻮﻃﻨﻴﺔ واﻹﻋﻼﻣﻴﺔ ﺑﺎﻟﺮﻗﺺ ﻋﲆ‬ ‫أﻧﻐﺎم اﻟﻮﻃﻦ اﻟﺼﺎدﺣﺔ ﺑﺎﻟﺤﺐ‬ ‫واﻹﺧﻼص ﻤﻠﻴﻚ اﻟﻮﻃﻦ‪.‬‬ ‫إﱃ ذﻟﻚ‪ ،‬ﺗﻔﻘﺪ أﻣﺮ ﺟــﺎزان ﰲ‬ ‫ﺟﻮﻟﺔ ﻣﻴﺪاﻧﻴﺔ ﻣﴩوﻋﺎت اﻤﺪﻳﻨﺔ‬ ‫اﻟﺠﺎﻣﻌﻴﺔ‪ ،‬واﻃﻠﻊ ﺧﻼﻟﻬﺎ ﻋﲆ‬ ‫إﺳﻜﺎن اﻟﻄﻼب اﻟــﺬي ﻳﺘﺴﻊ‬ ‫ﻟـــ‪ 1200‬ﻃﺎﻟﺐ ﰲ ﻣﺮﺣﻠﺘﻪ‬ ‫اﻷوﱃ‪ ،‬ﻛﻤﺎ ﺗﺠﻮل ﰲ ﻋﺪﻳﺪ ﻣﻦ‬

‫رﺋﻴﺲ اﻟﺘﺤﺮﻳﺮ ﻳﺸﺎرك أﻣﺮ ﺟﺎزان ﰲ اﻟﻌﺮﺿﺔ‬ ‫ّ‬ ‫ﺷﺎرك رﺋﻴﺲ اﻟﺘﺤﺮﻳﺮ ﻗﻴﻨﺎن اﻟﻐﺎﻣﺪي‪ ،‬اﻟﻄﻼب اﻤﺸﺎرﻛﻦ ﰲ أوﺑﺮﻳﺖ »أﻳﺎﻣُﻨﺎ اﻟﺬﻫﺐ« ﰲ اﻟﻌﺮﺿﺔ‪ ،‬ﺣﻴﺚ ﻓﺎﺟﺄ‬ ‫اﻟﺤﻀﻮر ﺑﺨﺮوﺟﻪ ﻣﻦ ﻣﻨﺼﺔ اﻻﺣﺘﻔﺎل إﱃ ﺳـﺎﺣﺔ اﻟﻌﺮﺿﺔ‪ ،‬ﺣﻴﺚ ﻗﺎم ﺑﻤﺸـﺎرﻛﺘﻬﻢ وﻳﺮاﻓﻘﻪ اﻟﺸـﻴﺢ ﺷﻤﻞ‬ ‫ﻗﺒﺎﺋﻞ اﻟﺤﺴـﻴﻨﻲ واﻟﻨﺠﻮع اﻟﺸـﻴﺢ إﺑﺮاﻫﻴﻢ ﺑﻦ ﺣﺴﻦ اﻟﺬروي‪ ،‬ﻛﻤﺎ ﺷـﺎرك اﻟﻐﺎﻣﺪي اﻷﻣﺮ ﻣﺤﻤﺪ ﺑﻦ ﻧﺎﴏ‬ ‫واﻟﺤﻀﻮر اﻟﻌﺮﺿﺔ اﻟﺴﻌﻮدﻳﺔ ﰲ اﺣﺘﻔﺎل ﺟﺎﻣﻌﺔ ﺟﺎزان‪ ،‬ﺣﺎﻣﻼً اﻟﺴﻴﻒ‪.‬‬

‫اﻤﺒﺎﻧﻲ اﻟﺠﺎري ﺗﻨﻔﻴﺬﻫﺎ ﻟﻌﺪد‬ ‫ﻣﻦ اﻟﻜﻠﻴﺎت واﻤﺒﺎﻧﻲ ﻛﱪج اﻹدارة‬ ‫اﻟﻌﻠﻴﺎ‪ ،‬واﻟﺒﺤﺮة اﻟﺼﻨﺎﻋﻴﺔ‪،‬‬ ‫واﻤﺴﺘﺸﻔﻰ اﻟﺠﺎﻣﻌﻲ‪ ،‬واﻟﻔﻨﺪق‬ ‫اﻻﺳﺘﺜﻤﺎري‪ ،‬وزار إﺣﺪى اﻟﻔﻠﻞ‬ ‫اﻟﺴﻜﻨﻴﺔ اﻤﺨﺼﺼﺔ ﻷﻋﻀﺎء ﻫﻴﺌﺔ‬ ‫اﻟﺘﺪرﻳﺲ اﻟﺒﺎﻟﻎ ﻋﺪدﻫﺎ ‪ 148‬ﻓﻴﻼ‪،‬‬ ‫ﺣﻴﺚ أﺛﻨﻰ ﻋﲆ ﺟﻮدة اﻟﺘﻨﻔﻴﺬ‬ ‫واﻟﺘﺠﻬﻴﺰ‪.‬‬ ‫ورﻓﻊ ﻣﺪﻳﺮ ﺟﺎﻣﻌﺔ ﺟﺎزان ﺑﺎﺳﻤﻪ‬ ‫وﺑﺎﺳﻢ ﺳﺘﻦ أﻟﻒ ﻃﺎﻟﺐ وﻃﺎﻟﺒﺔ‪،‬‬ ‫ﺷﻜﺮه وﺗﻘﺪﻳﺮه ﻷﻣﺮ ﻣﻨﻄﻘﺔ‬ ‫ﺟــﺎزان ﻋﲆ دﻋﻤﻪ واﻫﺘﻤﺎﻣﻪ‬ ‫ﺑﺎﻟﺠﺎﻣﻌﺔ وﺣﺮﺻﻪ ﻋﲆ ﺗﻤﻴﺰ‬ ‫ﻣﺨﺮﺟﺎﺗﻬﺎ وﻣﻨﺠﺰاﺗﻬﺎ‪ ،‬وﺣﻤّ ﻠﻪ‬ ‫ﺗﻬﺎﻧﻲ ﻣﻨﺴﻮﺑﻲ اﻟﺠﺎﻣﻌﺔ ﻟﺮﻓﻌﻬﺎ‬ ‫ﻤﻘﺎم ﺧﺎدم اﻟﺤﺮﻣﻦ اﻟﴩﻳﻔﻦ‬ ‫ﺑﻤﻨﺎﺳﺒﺔ ﺷﻔﺎﺋﻪ‪ ،‬داﻋﻴﺎ ً اﻟﻠﻪ‬ ‫أن ﻳﻤﻦ ﻋﻠﻴﻪ ﺑﻤﻮﻓﻮر اﻟﺼﺤﺔ‬ ‫واﻟﻌﺎﻓﻴﺔ‪.‬‬

‫َ‬ ‫أرأﻳﺖ ﻇﻬﺮ َك‬ ‫ﺣﻦ ﺧﺎﻧﻚ واﻧﺤﻨﻰ؟‬ ‫ﻓﻜﺬﻟﻚ اﻟﻜﻠﻤﺎت ﺧﺎﻧﺖ ﺟﺮﺣﻨﺎ‬ ‫أﻣﻲ ﻣَﺤَ ْﺖ ﺣﻨﱠﺎءﻫﺎ‪،‬‬ ‫وﺗﺨﻀﺒﺖ ﺑﺪم اﻟﺮﺟﺎء‬ ‫أﻛﻔﻬﺎ ﱡ‬ ‫ﱡ‬ ‫وأﻛﻔﻨﺎ‬ ‫َ‬ ‫ﺗﻌﺒﺖ؟‬ ‫أرأﻳﺖ ﺣﻦ‬ ‫ﻛﻴﻒ اﻷرض ﻋﻦ أﻗﺪاﻣﻨﺎ ﺿﺎﻗﺖ‬ ‫وﻋﻦ أﺣﻼﻣﻨﺎ‬ ‫وﺟ ٌﻊ ﺗﻐﺎﻟﺒﻪ ﻫﻨﺎك؟‬ ‫وﺟﻊ‬ ‫ﻓﻤﻦ ﻟﻨﺎ ﺑﺎﻟﻌﺘﻖ ﻣﻦ ٍ‬ ‫ﻳﻐﺎﻟﺒﻨﺎ ﻫﻨﺎ؟‬

‫اﻟﺮﻳﺢ‬ ‫ﻫﻞ ﱠ‬ ‫ﻣﺴﺖ ﻟﺪﻳ َﻚ ﻋﺒﺎء ًة‬ ‫َ‬ ‫أﻛﺘﺎﻓﻨﺎ؟‬ ‫إﻻ وﻗﺪ ﻫ ﱠﺰت ﻟﻨﺎ‬ ‫ﻫﻞ ﺗﺴﺘﻌﻴﺪك ﻟﻠﺮﻗﺎد‬ ‫ﻣﻼء ٌة ﺑﻴﻀﺎء‬ ‫إﻻ وﻫﻲ ﻣﻦ أﻛﻔﺎﻧﻨﺎ؟‬

‫***‬ ‫ﺑﺎﻟﻠﻪ ‪ ..‬ﻧﺆﻣﻦ ﻛﻠﻨﺎ‪..‬‬ ‫ﺑﺎﻟﻠﻪ ‪ ..‬ﻧﻌﻘﺪ ﻋﺰﻣﻨﺎ‪..‬‬ ‫ﺑﺎﻟﻠﻪ ‪ ..‬ﻧﻘﺴﻢ أﻧﻨﺎ‪..‬‬

‫اﻟﻠﻴﻞ‬ ‫ﻫﻞ أﻓﴣ إﻟﻴﻚ ﺑﻜﺄﺳﻪ؟‬ ‫ﻟﻴﻞ ﻟﻴ َﻠﻨﺎ‬ ‫إﻧﺎ ﻧﻌﺎﻗﺮ ﻛﻞ ٍ‬ ‫اﻟﺸﻤﺲ‬ ‫ﻟﻮ ﻏﺎﺑﺖ ﻫﻨﺎك ﻓﻌﻨ َﻚ‪،‬‬ ‫ﻟﻜ ﱠﻦ اﻟﺘﻲ ﻏﺎﺑﺖ ﻫﻨﺎ ﻏﺎﺑﺖ ﺑﻨﺎ‬

‫َ‬ ‫ﻋﺎﺷﻘﻦ‬ ‫ﻻ ﺗﻤﺘﺤﻦ ﰲ‬ ‫ﻋﻘﻮ َﻟﻨﺎ‬ ‫َ‬ ‫ﻟﻠﺨﺎﻓﻘﻦ ﻋﻘﻮﻟُﻨﺎ‬ ‫ﻟﻢ ﺗﺘﺴﻊ‬ ‫ﻻ ﺗﻤﺘﺤﻨﺎ ﺑﺎﻟﻐﻴﺎب‬ ‫ﻓﻠﻢ ﻧﻌﺪ ﻧﻘﻮاه‬ ‫إﻻ أن ﻳﻜﻮن ﻏﻴﺎﺑَﻨﺎ‬ ‫***‬ ‫ٌ‬ ‫ﻟﻢ َ‬ ‫ﺳﻨﺒﻠﺔ‬ ‫ﺗﺒﻖ‬ ‫ﻧﺨﺒﺌﻬﺎ‬

‫ﺟﺎﻧﺐ ﻣﻦ اﻟﺤﻀﻮر ﻳﺴﺘﻤﻌﻮن إﱃ اﻟﻔﻘﺮة اﻟﺸﻌﺮﻳﺔ‬

‫اﻟﻔﻠﻜﻠﻮر اﻟﺠﻴﺰاﻧﻲ أﺣﻴﺎ اﻟﺤﻔﻞ‬

‫ﻋﺪ ‪ ..‬وﻟﺘﻌﺪ ﻟﺴﻤﺎﺋﻨﺎ‬ ‫أﺳﻤﺎؤﻫﺎ‪،‬‬ ‫َ‬ ‫ْ‬ ‫ْ‬ ‫ُ‬ ‫ﻗﺎﻣﻮﺳﻨﺎ اﻟﺘﺒ ََﺴﺖ ﻋﻠﻴﻪ ﺳﻤﺎؤﻧﺎ‬

‫ﻋﺪ ‪ ..‬وﻟﻴﻌﺪ وﻃ ٌﻦ‪..‬‬ ‫وﻋﺪ أﺧﺮى ‪ ..‬وﻋﺪ‪..‬‬ ‫ﺣﺘﻰ ﺗﻌﻮد ﺟﻤﻴﻌُ ﻬﺎ أوﻃﺎﻧﻨُﺎ‪..‬‬

‫ﻻ ﺗﻤﺘﺤﻦ ﰲ أﻣﻬﺎ‬ ‫ﻛﺘﻤﺎﻧﻨﺎ ﻫﻤًﺎ‬ ‫ﺗﻜﴪ دوﻧﻪ ﻛﺘﻤﺎﻧُﻨﺎ‬ ‫ﱠ َ‬ ‫‪..‬وﺧﻼل ﺣﻀﻮره ﰲ ﻣﻘﺮ اﻷﺑﺮﻳﺖ‬

‫إﻻ ﺗﻌ ْﺪ ﺑﺮﺑﻴﻌﻨﺎ‬ ‫ﻧﺮﺟ ْﻊ إﱃ أﻃﻼﻟﻪ‪..‬‬ ‫ﻋُ ْﺪ و ﻟﺘﻌُ ْﺪ ﺑﺮﺑﻴﻌﻨﺎ‪..‬‬

‫ْ‬ ‫أﺻﺒﺤﺖ ﻋﻴﻨﺎك‬ ‫ﻫﻞ‬ ‫رﻫ َﻦ ﻏﻤﺎﻣﺔٍ ؟‬ ‫اﻟﺒﺤﺮ ﻛﻞ اﻟﺒﺤﺮ أﻣﴗ دﻣﻌﻨﺎ‬

‫ﻻ ﺗﻤﺘﺤ ْﻦ إﻳﻤﺎﻧَﻨَﺎ‬ ‫ﰲ ﻃﻔﻠﺔٍ‬ ‫ﻟﻢ ﻳ ِ‬ ‫ُﻨﺴﻬﺎ ﴎﻃﺎﻧَﻬﺎ إﻳﻤﺎﻧُﻨﺎ‬

‫ﻣﺤﻤﺪ ﺑﻦ ﻧﺎﴏ ﺧﻼل ﺟﻮﻟﺘﻪ‬

‫ﻟﻢ ﻳﺒﻖ ﺑﻦ ﻟﻐﺎﺗﻨﺎ‬ ‫ٌ‬ ‫أﻓﻖ ﻟﻀﺎد اﻟﻀﻮء‪،‬‬ ‫َ‬ ‫ْ‬ ‫أﺳﻌِ ﻒ أﺑﺠﺪﻳﺔ أﻓﻘﻨﺎ‬

‫ﻋﺪ ‪ ..‬وﻟﻴﻌﺪ ﻟﻠﺪار ُﺷﺒﱠﺎ ٌك‪..‬‬ ‫وﻟﻠﺸﺒﱠﺎك ﺻﺒﺢٌ ‪ ..‬وﻟﻴﺤ ﱢﻠ ْﻖ ﻃﺮُﻧﺎ‬

‫اﻟﺪرب‬ ‫ﻫﻞ َ‬ ‫أﻟﻘﺘْ َﻚ ﻋﻦ ﺳﺠﺎدﻫﺎ؟‬ ‫اﻟﺠﻤ ُﺮ أﻟﻘﻰ ﻋﻦ ُﺧﻄﺎﻧﺎ درﺑَﻨﺎ‬

‫رﺋﻴﺲ اﻟﺘﺤﺮﻳﺮ و د‪ .‬ﺣﻤﻮد أﺑﻮﻃﺎﻟﺐ واﻟﺸﻴﺦ إﺑﺮاﻫﻴﻢ ﻳﺸﺎرﻛﻮن ﰲ اﻟﻌﺮﺿﺔ‬

‫ِﻟﻤَﺎ ﻧﺨﺸﺎه ِﻣﻤﱠﺎ اﻟﻐﻴﺐُ ﺧﺒﺄه ﻟﻨﺎ‬ ‫ﻟﻢ ﺗﺒﻖ ﺣﻨﺠﺮ ٌة‬ ‫ﻧﺮ ﱡد ﺑﻬﺎ ﻋﲆ اﻟﺼﺤﺮاء‪،‬‬ ‫أﻃﻠ ِْﻖ ً‬ ‫واﺣﺔ ﰲ ﺻﻮﺗﻨﺎ‬

‫َ‬ ‫ﻣﺎدﻣﺖ ﻋﺒﺪَاﻟﻠﻪ‬ ‫ ﺧﺎد َم ﺑﻴﺘﻪ‬‫ ﺗﺮﺟﻮ رﺿﺎه‬‫ ﻗﺒ َﻞ ﺗﺮﺟﻮ ﻋ ﱠﺰﻧﺎ‬‫ ﺗَ ِﺮ ُد اﻟﺤﻴﺎ َة‬‫ ﺗﻌﻮ ُد‬‫ ﺗﺮﺷﺪﻧﺎ ﻟﻬﺎ‬‫ ﺗﺴﻘﻲ ﻫﻮاﻧﺎ‬‫ ﻗﺒﻞ ﺗُﺴﻘﻰ َ‬‫ﻋﺸﻘﻨﺎ‬ ‫ﻓﻘﻠﻮﺑﻨﺎ ﰲ اﻷرض‬ ‫ﺗﺰرع َ‬ ‫ﺧﻔﻘﻬﺎ‬ ‫ﻋﻦ زرﻋﻬﺎ ‪ ..‬ﻋﻦ ﺧﻔﻘﻬﺎ ‪ ..‬ﺳ ْﻞ َ‬ ‫أرﺿﻨﺎ‬ ‫ﺳﻞ ﻧﺨﻠﻬﺎ‬ ‫ﻳﺨﱪْ َك ﻋﻦ ﻫﺎﻣﺎﺗﻨﺎ‬ ‫ﺳﻞ ﺣﺪﱠﻫﺎ ‪ ..‬ﻳﺨﱪك ﻛﻴﻒ دﻣﺎؤﻧﺎ‬ ‫ﻻ ﻋﻬ َﺪ‬ ‫إﻻ ﻣﺎ ﺗﺮاه ﺑﺄ ﱢم ﻋﻴﻨﻚ‬ ‫ﺣﻦ ُ‬ ‫ﺗﻨﺸﺪُﻧﺎ اﻟﻮﻓﺎ َء ﺑﻌﻬﺪِﻧﺎ‬ ‫***‬ ‫َ‬ ‫أرأﻳﺖ وﺟﻬ َﻚ‬ ‫ﱠ‬ ‫ﺣﻦ ﻫﻞ ﻋﲆ اﻟﺪﱡﻧﺎ؟‬ ‫ﻓﻜﺬﻟﻚ اﻵﻣﺎل ﻫ ﱠﻠﺖ واﻤﻨﻰ‬ ‫َ‬ ‫ﺳﻤﻌﺖ اﻟﺤﺐﱠ‬ ‫إﻣﱠﺎ‬ ‫ﻣﻦ أﻓﻮاﻫﻨﺎ‪،‬‬ ‫ﻣﺎ َ‬‫ﺷﺌﺖ‪ -‬ﻓﺎﻗﺮأ ﻣﻦ ﻛﺘﺎب ﻋﻴﻮﻧﻨﺎ‬ ‫ﻟﻢ َ‬ ‫ﻳﺒﻖ إﻻ اﻟﺤﺐ‬ ‫ﰲ أوراﻗﻨﺎ‪..‬‬ ‫ُ‬ ‫وﺑﻘﻴﺔ اﻟﻜﻠﻤﺎت ‪ ..‬ﺧﺎﻧﺖ ﻓ ْﺮﺣﻨﺎ‪..‬‬

‫ﻗﺼﻴﺪة اﻟﺸﺎﻋﺮ إﻳﺎد ﺣﻜﻤﻲ إﱃ ﺧﺎدم اﻟﺤﺮﻣﻦ‪..‬‬ ‫ﻣﻌﺎﰱ ً ﻣﻦ ﻛﻞ ﴍ ﺑﺈذن اﻟﻠﻪ‬


‫‪7‬‬

‫محليات‬

‫اأحد ‪ 25‬محرم ‪1434‬هـ ‪ 9‬ديسمبر ‪2012‬م العدد (‪ )371‬السنة الثانية‬

‫الخليل لـ |‪ :‬نسبة اأمان فيه تزيد عن ‪%90‬‬

‫ُ‬ ‫التعثر‬ ‫فتح نفق خميس مشيط أمام المركبات بعد سنوات من‬ ‫يصير خير‬

‫أبها ‪ -‬سعيد آل ميلس‬

‫ّ‬ ‫دشنت أمانة عسر نفق‬ ‫خميس مشيط الذي بدأ‬ ‫العمل به قبل س�نوات‪،‬‬ ‫وأوض�ح أم�ن امنطقة‬ ‫امهندس إبراهيم الخليل‬ ‫ي حدي�ث خ�اص ل�»الرق»‬ ‫أن�ه ت�م اانتهاء م�ن امروع‬ ‫رغ�م م�ا م�ر ب�ه م�ن تعث�ر‬ ‫ش�كل قلقا ً ل�دى اأهاي خال‬ ‫الفرة اماضي�ة‪ ،‬وتبادل أهاي‬ ‫امنطقة التهاني بافتتاح النفق‬ ‫والس�ماح للمركب�ات بالعبور‬ ‫من خاله‪.‬‬

‫مشهد‬

‫وواج�ه نف�ق خمي�س‬ ‫مش�يط كث�را م�ن العقبات‪،‬‬ ‫بس�بب ارتف�اع أس�عار مواد‬ ‫البن�اء م�ا أج�ر ع�ددا م�ن‬ ‫امقاولن عى التخي عن إكماله‬ ‫طيلة السنتن اماضيتن‪.‬‬ ‫وأكد الخليل أن اأمانة لم‬ ‫تقدم أي تنازات‪ ،‬لكن حرصنا‬ ‫عى تنفيذ ام�روع بدقة بعد‬ ‫أن اكتش�فنا أن التنفي�ذ تم ي‬ ‫ظل وجود عب�ارة مياه للوادي‬ ‫امقاب�ل بتصمي�م غر س�ليم‪،‬‬ ‫حيث تم إعادة التصميم بمبلغ‬

‫ق�ارب ال��‪ 19‬ملي�ون ريال‪،‬‬ ‫وق�ال» ل�و كان لن�ا رغب�ة ي‬ ‫التنازات لقدمناها من البداية‬ ‫ولكن مصلحة امواطن وسامة‬ ‫اأرواح مقدمة عى كل يء»‪.‬‬ ‫وعن نسبة اأمان امتوفرة‬ ‫ي امروع خاصة أنه يخرقه‬ ‫وا ٍد من أكر أودية امنطقة أكد‬ ‫أنها تتج�اوز ‪ ، 90%‬افتا ً إى‬ ‫أن تصمي�م النف�ق ا يس�مح‬ ‫بدخول امياه إليه‪.‬‬ ‫سيارات تعر نفق خميس مشيط بعد تدشينه���

‫(تصوير‪ :‬عبدالله الوائي )‬

‫نزلة برد‬ ‫أبها ‪ -‬أحمد السلمي‬ ‫تكتي س�ماء عس�ر هذه اأيام بالس�حب يتبعها‬ ‫تس�اقط كثيف لأمط�ار والصقيع‪ ،‬وتش�هد عقبة‬ ‫ضلع كثافة مرورية م�ن جانب امواطنن الهاربن‬ ‫من موجة الصقيع الت�ي تجتاح امرتفعات الجبلية‬ ‫ي عسر الراة‪.‬‬ ‫ورصدت كام�را «الرق» تدافعا ً من جانب اآاف‬ ‫امواطن�ن وامقيمن للن�زوح إى القعر التهامي وس�هوله‬ ‫الدافئ�ة ي بطون اأودية وعى س�واحل البح�ر اأحمر ي‬ ‫الحريض�ة والقحم�ة ومركز عمق وص�وا إى مدينة الفل‬ ‫والكادي والجمال جازان لاستمتاع بالدفء‪.‬‬

‫مسن يتابع جواله ي اسراحة بسهول تهامة‬

‫تهافت أهاي امرتفعات عى سهول تهامة‬

‫(الرق)‬

‫حرائق‬ ‫«وسطية»!‬

‫محمد حدادي‬

‫أكملت صحيفتنا بحمد الله س�نتها اأوى‪ ،‬ومع بدء سنتها‬ ‫الثاني�ة اح�رق جزء من مبناه�ا! وات�زال التحقيقات جارية‬ ‫معرف�ة امابس�ات‪ ،‬أهو بس�بب «تم�اس كهربائ�ي» أم بفعل‬ ‫فاعل! وأعتق�د ّ‬ ‫أن ااحتمال اأول هو اأرجح‪ ،‬وايمنع هذا من‬ ‫الدع�اء عى امتس�بب بقصد ال�رر ‪-‬ي حال تحق�ق ذلك‪ -‬أن‬ ‫يطعم�ه من ذات الرر فتحرق عى اأقل امابس التي تغطي‬ ‫وس�طه لي�ذوق مق�دار األم والخس�ارة والفق�د الذي حصل‬ ‫بمنتصف جس�د مبن�ى الصحيفة! وكما قل�ت فافراض النية‬ ‫واجب حتى يريح اإنس�ان دماغه من ااحتماات ويرك اأمر‬ ‫لله امرّف للقدر خ�ره ورّه‪ ،‬خصوصا ً وأن الجهات اأمنية‬ ‫تحقق ي اموضوع وهذا ما يجعل البال مطمئنا ً لانراف نحو‬ ‫إع�ادة تأهيل ما تلف وانقى! وق�د أعجبتني روح األفة التي‬ ‫سادت الجميع بل وأثبت هذا اموقف العصيب أن «امشاحنات»‬ ‫بن صحيفة وأختها ‪-‬مما يقع عادة بس�بب اللغط حول أعداد‬ ‫التوزي�ع أو ع�دد الق�راء‪ -‬ب�أن هذا التش�احن ينته�ي ريعا ً‬ ‫ليح�ل ال�ود! فموقف كاف�ة الصحف من ش�قيقتها الرق لم‬ ‫يثب�ت امعدن اأصيل لها وللقائمن عليها فحس�ب بل أثبت أن‬ ‫امنافس�ة تتم بأس�لوب صحي وجمي�ل‪ ،‬فالتكاتف كان عامة‬ ‫فارقة‪ ،‬وامواس�اة كان�ت جميلة‪ ،‬وااحتواء كان س�يد اموقف‪،‬‬ ‫والش�ماتة كانت محصورة ي بعض «امهابيل»! وا راد لقضاء‬ ‫الله ي ا ُم َ‬ ‫صابن «حريق الصحيفة» وي بلوى هؤاء الش�امتن‬ ‫أصلحهم الله‪.-‬‬‫‪alhadadi@alsharq.net.sa‬‬


‫ﺟﻮﺍﺯﺍﺕ ﺍﻟﺸﺮﻗﻴﺔ ﺗﺘﻜﻔﻞ ﺑﺎﻟﺘﺤﻘﻴﻖ ﻣﻊ ﻣﻮﻇﻔﻬﺎ ﺍﻟﻤﺘﻮﺭﻁ ﺑﻘﻀﻴﺔ » ﻓﺘﺎﺓ ﺍﻟﺨﺒﺮ«‬ ‫اﻟﺪﻣﺎم ‪ -‬ﻓﻬﺪ اﻟﺤﺸﺎم‬ ‫ﻛﺸﻒ اﻤﺘﺤﺪث اﻟﺮﺳﻤﻲ ﻟﺠﻮازات اﻤﻨﻄﻘﺔ اﻟﴩﻗﻴﺔ اﻟﺮاﺋﺪ‬ ‫ﻋﻤﺎد اﻟﻌﺒﺪ اﻟﻘـﺎدر أن إدارة ﻣﺨﺘﺼﺔ ﻟﺪﻳﻬﻢ ﺗﻘﻮم ﺣﺎﻟﻴﺎ‬ ‫ﺑﺎﻟﺘﺤﻘﻴﻖ ﻣﻊ اﻤﻮﻇﻒ ﰲ ﺟـﻮازات اﻤﻨﻄﻘﺔ اﻟﴩﻗﻴﺔ ﻋﲆ‬ ‫ﺧﻠﻔﻴـﺔ ﻋﺒﻮر » ﻓﺘـﺎة اﻟﺨـﱪ » ﺟﻤﺮك اﻟﺠـﴪ ﺑﻄﺮﻳﻘﺔ‬ ‫ﻏﺮ ﻧﻈﺎﻣﻴـﺔ ﰲ اﻟﻮﻗﺖ اﻟﺬي ﻛﺎن ﻳﺒـﺎﴍ ﻓﻴﻪ اﻟﻌﻤﻞ ﻋﲆ‬ ‫اﻟﻜﺎوﻧﱰ اﻟﺬي أﻧﻬﻰ إﺟﺮاءات ﻋﺒﻮر اﻟﻔﺘﺎة ‪ ،‬وأوﺿﺢ اﻟﻌﺒﺪاﻟﻘﺎدر‬

‫أن اﻟﺘﺤﻘﻴﻘﺎت ﻻ ﺗﺰال ﻣﺴـﺘﻤﺮة ﰲ ﻫـﺬا اﻹﻃﺎر ‪ ،‬ﻧﺎﻓﻴﺎ ﰲ اﻟﻮﻗﺖ‬ ‫ذاﺗـﻪ ﻋﻠﻤـﻪ ﻋﻦ ﺧﻄﺎﺑﻦ رﺳـﻤﻴﻦ ﺗﻢ إرﺳـﺎﻟﻬﻤﺎ ﻟﺠﻤﺮك ﺟﴪ‬ ‫اﻤﻠـﻚ ﻓﻬﺪ ﺑﺸـﺄن ﻃﻠﺐ ﻣﺜـﻮل اﻤﻮﻇـﻒ ﻟﻠﻤﺤﻜﻤﺔ اﻟﺘـﻲ ﺑﻌﺜﺖ‬ ‫أﺣـﺪ اﻟﺨﻄﺎﺑﻦ ‪ ،‬واﻵﺧﺮ ﻋـﻦ ﻃﺮﻳﻖ ﻫﻴﺌﺔ اﻻدﻋـﺎء واﻟﺘﺤﻘﻴﻖ ‪،‬‬ ‫ورﻏﻢ إرﺳـﺎﻟﻨﺎ ﻟﺮﻗﻢ ﺻﺎدر اﻟﺨﻄﺎب ﻟﻠﺘﺤﻘﻖ ﻣﻨﻪ ﺣﺴـﺐ ﻃﻠﺐ‬ ‫اﻟﻌﺒﺪاﻟﻘـﺎدر إﻻ أﻧﻪ ﻟﻢ ﻳﺘﻢ اﻟﺮد ﻋﻠﻴﻨﺎ رﻏﻢ إرﺳـﺎل رﻗﻢ اﻟﺼﺎدر‬ ‫ﻗﺒﻞ أﺳﺒﻮع إﱃ ذﻟﻚ ﻋﻘﺪت اﻤﺤﻜﻤﺔ اﻟﺠﺰﺋﻴﺔ ﺑﻤﺪﻳﻨﺔ اﻟﺨﱪ أﻣﺲ‬ ‫ﺟﻠﺴـﺘﻬﺎ اﻤﺘﻌﻠﻘﺔ ﺑﻘﻀﻴﺔ« ﻓﺘﺎة اﻟﺨﱪ » ﺑﺤﻀﻮر ﻣﺤﺎﻣﻲ اﻤﺘﻬﻢ‬

‫اﻟﻠﺒﻨﺎﻧﻲ واﻤﺘﻬﻢ اﻟﺴـﻌﻮدي وواﻟﺪ ﻓﺘـﺎة اﻟﺨﱪ وﻣﺤﺎﻣﻲ أﴎﺗﻬﺎ‬ ‫واﻤﺴﺘﺸـﺎر اﻟﻘﺎﻧﻮﻧﻲ ﺣﻤـﻮد ﺑﻦ ﻓﺮﺣﺎن اﻟﺨﺎﻟـﺪي ‪ ،‬إﺿﺎﻓﺔ إﱃ‬ ‫ﻣﻤﺜﻞ ﻫﻴﺌﺔ ﺣﻘﻮق اﻹﻧﺴـﺎن ﺑﺎﻤﻨﻄﻘﺔ اﻟﴩﻗﻴﺔ إﺑﺮاﻫﻴﻢ ﻋﺴـﺮي‬ ‫‪ .‬وأﻓﺎد ﻣﺤﺎﻣﻲ أﴎة » ﻓﺘﺎة اﻟﺨﱪ » ﺣﻤﻮد ﺑﻦ ﻓﺮﺣﺎن اﻟﺨﺎﻟﺪي‬ ‫أﻧﻪ ﺗﻢ ﰲ اﻟﺠﻠﺴـﺔ ﻣﻨـﺎداة ﻧﺎﻇﺮ اﻟﺪﻋﻮى ﻋـﲆ ﻣﻮﻇﻒ ﺟﻮازات‬ ‫ﺟﴪ اﻤﻠﻚ ﻓﻬﺪ اﻟﺬي ﻗﺪ ﺗﻢ ﺗﻮﺟﻴﻪ ﺧﻄﺎب رﺳـﻤﻲ ﻣﻦ اﻤﺤﻜﻤﺔ‬ ‫ﻹدارﺗـﻪﻟﻠﺤﻀـﻮررﻏـﻢذﻟـﻚﻟـﻢﻳﺤـﴬ‪.‬‬ ‫وﻧـﻮه أﻳﻀـﺎ ً أن اﻤﺤﻜﻤﺔ ﻗﺎﻣـﺖ ﺑﺘﻮﺟﻴﻪ ﺧﻄﺎب رﺳـﻤﻲ‬

‫‪8‬‬

‫ﺣﻮادث‬

‫ﻤﺜﻮل ﻣﻮﻇـﻒ اﻟﺠﻮازات ﻟﺪﻳﻬﺎ وﻗﺪ ﻗﺎﻣـﺖ أﻳﻀﺎ ً ﺑﺎﻻﺗﺼﺎل ﻋﲆ‬ ‫ﺗﻠﻔﻮﻧـﻪ اﻟﺬي ﻛﺎن ﻣﻐﻠﻘﺎ ً ﺑﺸـﻬﺎدة وإﻃﻼع ﻣﻤﺜـﻞ ﻫﻴﺌﺔ ﺣﻘﻮق‬ ‫اﻹﻧﺴـﺎن وأﻛـﺪ أﻧـﻪ ﻻزال ﻳﻨﺘﻈـﺮ ﻣﺎ ﺗـﻢ ﻣﻦ إﺟـﺮاءات ﺧﺎﺻﺔ‬ ‫ﻣﻦ ﻫﻴﺌـﺔ اﻟﺮﻗﺎﺑﺔ واﻟﺘﺤﻘﻴـﻖ وﻛﺬﻟﻚ اﻹدارة اﻟﻌﺎﻣـﺔ ﻟﻠﺠﻮازات‬ ‫ﺑﺎﻤﻨﻄﻘـﺔ اﻟﴩﻗﻴﺔ ﻓﻴﻤـﺎ ﻳﺨﺺ ﺑﻤﺜﻮل ﻣﻮﻇـﻒ ﺟﻮازات ﺟﴪ‬ ‫اﻤﻠـﻚ ﻓﻬﺪ ‪ ،‬وﻛﺬﻟـﻚ ﻣﻮﻇﻒ ﺟـﻮازات اﻟﺨﺮج ﻟﻠﺘﺤﻘﻴـﻖ ‪ ،‬ﻓﻴﻤﺎ‬ ‫ﻳﺘﻌﻠـﻖ ﺑﻌﻼﻗﺘﻬﻤـﺎ ﺑﺘﴫﻳـﺢ » ﻓﺘﺎة اﻟﺨـﱪ » ﻟﻠﺘﺄﻛﺪ ﻣﻦ ﺻﺤﺔ‬ ‫اﻟﺘﻬﻢ اﻤﻮﺟﻬﺔ ﻟﻬﻤﺎ أﻣﺎم ﻫﻴﺌـﺔ اﻟﺮﻗﺎﺑﺔ واﻟﺘﺤﻘﻴﻖ ‪ ،‬اﻟﺬي ﻧﻨﺘﻈﺮ‬

‫ا ﺣﺪ ‪ 25‬ﻣﺤﺮم ‪1434‬ﻫـ ‪ 9‬دﻳﺴﻤﺒﺮ ‪2012‬م اﻟﻌﺪد )‪ (371‬اﻟﺴﻨﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬

‫»ﺻﺤﺔ ﺍﻟﻤﺪﻳﻨﺔ« ﺗﺤﻘﻖ ﻓﻲ ﻭﻓﺎﺓ ﻃﻔﻞ ﻭﺍﺳﺘﺌﺼﺎﻝ ﺭﺣﻢ ﺃﻣﻪ‬

‫ﺍﻟﻘﺒﺾ ﻋﻠﻰ ﺛﻼﺛﺔ ﺳﺮﻗﻮﺍ ﻣﺮﻛﺒﺔ‬

‫وﺣﻲ اﻟﻤﺮاﻳﺎ‬

‫ﺑﺎﻟﻤﺨﺘﺼﺮ‬

‫ﻣﻦ ﻳﺴﺘﻄﻴﻊ‬ ‫ﺗﺼﻨﻴﻒ‬ ‫ﺍﻟﻘﻠﻮﺏ؟!‬

‫دورﻫـﺎ وﻓـﻖ اﺧﺘﺼﺎﺻﻬﺎ ﻛﺠﻬـﺔ ﺗﺤﻘﻴﻖ وإدﻋﺎء ﻋـﺎم ﰲ ﻣﺜﻞ‬ ‫ﻫـﺬه اﻟﺤﺎﻻت ‪ ،‬ﻋﻠﻤﺎ أن ﻣﺪة ﺻﺪور اﻟﺨﻄﺎب ﻗﺎرﺑﺖ اﻟﺸـﻬﺮﻳﻦ‬ ‫دون إﻳﻀـﺎح أو إﺟﺎﺑﺔ ﻣﻦ ﺟﻤﻴﻊ اﻟﺠﻬﺎت اﻟﺘﻲ ﺗﻤﺖ ﻣﺨﺎﻃﺒﺘﻬﺎ‬ ‫رﺳـﻤﻴﺎ ً ﻣﻦ اﻤﺤﻜﻤﺔ‪ .‬وﻟﻔﺖ اﻤﺤﺎﻣﻲ اﻟﺨﺎﻟﺪي اﱃ أﻧﻪ ﻗﺪم ﺧﻼل‬ ‫اﻟﺠﻠﺴـﺔ ﺧﻄﺎﺑﺎ رﺳـﻤﻴﺎ اﱃ ﻫﻴﺌـﺔ ﺣﻘﻮق اﻹﻧﺴـﺎن ﰲ اﻤﻨﻄﻘﺔ‬ ‫اﻟﴩﻗﻴﺔ وذﻟﻚ ﻤﺎ ﻤﺴﻪ ﻣﻨﻬﻢ ﻣﻦ ﺗﺠﺎوب ﻤﻤﺜﻠﻬﺎ إﺑﺮاﻫﻴﻢ ﻋﺴﺮي‬ ‫ﰲ اﻟﺠﻠﺴﺔ اﻟﺴﺎﺑﻘﺔ ‪ ،‬ﺣﻴﺚ ﻃﻠﺐ ﻣﻨﻬﻢ اﻤﺴﺎﻋﺪة ﰲ اﻟﻮﻗﻮف ﻋﲆ‬ ‫ﻣﺎ ﺗﻢ ﻣﻦ ﻃﻠﺒﺎت ﻟﻠﺠﻬﺎت اﻤﻌﻨﻴﺔ ﰲ اﻟﺪاﺧﻞ واﻟﺨﺎرج‪.‬‬

‫ﻏﺎﻧﻢ اﻟﺤﻤﺮ‬

‫ﻳﺤﻔﻆ أﺟﺰاء ﻣﻦ اﻟﻘﺮآن اﻟﻜﺮﻳﻢ‪ ،‬ﺗﻌ ّﻠﻤﻬﺎ ﰲ ﺣﻠﻖ اﻟﺘﺤﻔﻴﻆ‬ ‫ﺑﺎﻤﺴـﺠﺪ اﻟﻘﺮﻳﺐ ﻣﻦ اﻤﻨﺰل‪ ،‬ﻳﺤﺎﻓـﻆ ﻋﲆ اﻟﺼﻠﻮات‪ ،‬وﻳﺤﺮص‬ ‫ﻋـﲆ ﺻـﻼة اﻟﻔﺠﺮ ﰲ وﻗﺘﻬـﺎ‪ ،‬وﻳﻔﺮح ﰲ اﻟﻴﻮم اﻟـﺬي ﻳﺘﻴﴪ ﻟﻪ‬ ‫ﺻـﻼة اﻟﻔﺠـﺮ ﺑﺎﻤﺴـﺠﺪ‪ ،‬ﻳﻮاﻇـﺐ ﻋـﲆ اﻷذﻛﺎر‪ ،‬ﻳﺨﺘﻠﺲ ﻣﻦ‬ ‫وﻗﺘﻪ أﻳﺎﻣﺎ ً ﰲ اﻟﺴـﻨﺔ ﻟﻴﺬﻫـﺐ ﻷداء اﻟﻌﻤﺮة‪ ،‬ﻣﻌﺮوف ﺑﻦ أﻗﺮاﻧﻪ‬ ‫وأﺻﺪﻗﺎﺋـﻪ وزﻣﻼﺋﻪ ﺑﺎﻟﻌﻤﻞ ﺑﺎﻟﺼـﺪق واﻟﻮﻓﺎء ﺑﺎﻟﻮﻋﺪ واﺣﱰام‬ ‫اﻟﻨـﺎس واﻟﺘﻮاﺿـﻊ‪ ،‬ﻳﻜـﺮه اﻟﺘﺪﺧـﻦ وﻳﻨﻔـﺮ ﻣـﻦ اﻷﺻﺪﻗـﺎء‬ ‫اﻤﺪﺧﻨﻦ‪ .‬وﰲ اﻤﻘﺎﺑﻞ‪ ،‬ﻳﻠﺒﺲ )اﻟﺠﻴﻨﺰ( واﻟـ)ﺗﻲ ﺷﺮت(‪ ،‬وﻳﺤﺐ‬ ‫اﻟﺴﻔﺮ ﻟﻠﺨﺎرج‪ ،‬وﻳﺴـﺘﻤﻊ ﻟﻠﻤﻮﺳﻴﻘﻰ اﻟﺼﺎﺧﺒﺔ‪ ،‬ﻳﻄﻴﻞ ﺷﻌﺮه‬ ‫وﻳﻌﺘﻨـﻲ ﺑـﻪ‪ ،‬ﻳﺤﺐ اﻟﻨﻈﺎﻓـﺔ واﻻﻋﺘﻨﺎء ﺑﺎﻟﺸـﻜﻞ واﻟﻮﺳـﺎﻣﺔ‪،‬‬ ‫ﻳﻤـﺎرس اﻟﺮﻳﺎﺿﺎت اﻤﺨﺘﻠﻔﺔ ﻛﺎﻟﺴـﺒﺎﺣﺔ‪ ،‬وﻛـﺮة اﻟﻘﺪم‪ ،‬ﻟﺪﻳﻪ‬ ‫أﺻﺪﻗـﺎء ﻛﺜـﺮون ﻳﺰﺟﻲ ﻣﻌﻬﻢ وﻗـﺖ اﻟﻔﺮاغ ﻣﺴـﺎء ﰲ ﻋﻄﻞ‬ ‫ﻧﻬﺎﻳﺔ اﻷﺳـﺒﻮع ﺑﺼﺎﻻت اﻟﱰﻓﻴﻪ‪ ،‬ﻤﻤﺎرﺳﺔ ﻟﻌﺒﺔ اﻟﺒﻠﻴﺎرد‪ ،‬ﻳﺮﺗﺎد‬ ‫ﻣﻄﺎﻋﻢ اﻟﻮﺟﺒﺎت اﻟﴪﻳﻌﺔ‪.‬‬ ‫ﻳﺤـﺐ اﻟﻘﺮاءة‪ ،‬ﻓـﺮاوح ﺑﻦ ﻛﺘﺐ اﻟﺘﺎرﻳﺦ واﻟﺴـﺮة‪ ،‬وﻗﺼﺺ‬ ‫اﻟﺤﻀـﺎرات اﻷﺧـﺮى‪ ،‬ﺗﺴـﺘﻬﻮﻳﺔ ﻛﺬﻟـﻚ ﻗﺮاءة ﺳـﺮ اﻟﻌﻈﻤﺎء‬ ‫واﻟﻘـﺎدة اﻟﺬﻳـﻦ ﻧﻬﻀﻮا ﺑﺸـﻌﻮﺑﻬﻢ وأﻣﻤﻬﻢ‪ ،‬وأوﻟﻬﻢ اﻟﺮﺳـﻮل‬ ‫ّ‬ ‫ﺻﲆ اﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ وﺳـ ّﻠﻢ‪ ،‬ﺗﻌﺠﺒﻪ ﻗﺼﺔ ﻧﺸـﺄة اﻟﺤﻀﺎرة اﻟﻐﺮﺑﻴﺔ‬ ‫واﻋﺘﻤﺎدﻫﺎ ﻋﲆ اﻟﺤﺮﻳﺔ واﻟﻌﺪاﻟﺔ واﻤﺴـﺎواة‪ ،‬ﻳﺪرك ﺗﻤﺎﻣﺎ ً ﻧﻘﺎط‬ ‫اﻻﻟﺘﻘﺎء واﻟﺘﺒﺎﻳﻦ ﺑﻴﻨﻬﺎ وﺑﻦ ﺣﻀﺎرة اﻹﺳﻼم‪.‬‬ ‫أﺻﺪﻗـﺎؤه ﻣﻦ اﻤﺘﺪﻳﻨـﻦ ﺣﺘﻰ ﻟﻮ ﻣﺎ ﻧﻄﻘـﻮا ﻳﻨﻈﺮون إﻟﻴﻪ ﻋﲆ‬ ‫أﻧﻪ ﻣﻦ اﻤﺬﺑﺬﺑﻦ وﺑﻌﻀﻬﻢ ﻳﻌﺪه ﻣﻨﺎﻓﻘﺎً‪ ،‬وأﺻﺪﻗﺎؤه اﻤﻔﺮﻃﻮن‬ ‫ﻳﻨﻌﺘﻮﻧﻪ أﺣﻴﺎﻧﺎ ً ﺑﺎﻟﺮﺟﻞ اﻤﻌﻘﺪ اﻟﻐﺎﻣﺾ‪ ،‬ﻫﻮ ﻳﻘﻮل ﻋﻦ ﻧﻔﺴـﻪ‪:‬‬ ‫أﺣﺐ اﻟﻠﻪ وأﺷـﻌﺮ ﺑﻮﺟﻮده وﻣﻌﻴﺘﻪ وأﺣﺐ ﻧﺒﻴﻪ ّ‬ ‫ﺻﲆ اﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ‬ ‫وﺳـ ّﻠﻢ‪ ،‬وأﺷـﻌﺮ ﰲ ﻗﻠﺒﻲ ﺑﺼﻔﺎء وﺗﺴـﺎﻣﺢ ﻣـﻊ اﻟﻨﺎس وﻣﻘﺖ‬ ‫ﻟﻠﻈﻠﻢ واﻹﻳﺬاء‪.‬‬

‫أﺣﺪ اﻟﺠﻨﺎة ﻣﻘﻴﺪا ً‬

‫ﺗﺒﻮك ‪ -‬ﻋﻮدة اﻤﺴـﻌﻮدي ﻗﺒﻀﺖ اﻟﺪورﻳـﺎت اﻷﻣﻨﻴﺔ ﰲ ﺗﺒﻮك ﻋﲆ ﺛﻼﺛﺔ‬ ‫أﺷـﺨﺎص ﴎﻗﻮا ﻣﺮﻛﺒﺔ ﻣﻦ ﻧﻮع ﻓﻮرد ﻋﲆ ﻃﺮﻳﻖ اﻟﺒﻘﺎر اﻟﺒﺪﻳﻌﺔ أﻣﺲ‬ ‫اﻷول‪ .‬واﺷـﺘﺒﻬﺖ اﻟﺪورﻳﺔ اﻷﻣﻨﻴﺔ ﰲ ﻣﺮﻛﺒﺔ‪ ،‬وﻋﻨﺪ اﺳـﺘﻴﻘﺎﻓﻬﺎ ﺗﺒﻦ أﻧﻬﺎ‬ ‫ﴎﻗﺖ اﻟﻔﺠﺮ ﻣﻦ أﻣﺎم ﻣﻨﺰل ﺻﺎﺣﺒﻬﺎ‪ ،‬وﺗﻢ ﺗﺴـﻠﻴﻢ اﻟﺠﻨﺎة واﻤﺮﻛﺒﺔ إﱃ‬ ‫ﻗﺴﻢ اﻟﺨﺎﻟﺪﻳﺔ ﻻﺗﺨﺎذ اﻹﺟﺮاء اﻟﻼزم‪.‬‬ ‫ﻣﺴﺘﺸﻔﻰ اﻟﻨﺴﺎء واﻟﻮﻻدة ﰲ اﻤﺪﻳﻨﺔ‬ ‫اﻤﺪﻳﻨﺔ اﻤﻨﻮرة ‪ -‬ﺗﺮﻛﻲ اﻟﺼﺎﻋﺪي ‪-‬ﻋﺒﺪاﻤﺠﻴﺪ ﻋﺒﻴﺪ‬ ‫دﻋﺎ ﻣﺪﻳﺮ اﻟﺸـﺆون اﻟﺼﺤﻴﺔ ﰲ اﻤﺪﻳﻨـﺔ اﻤﻨﻮرة اﻟﺪﻛﺘﻮر ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ‬ ‫اﻟﻄﺎﺋﻔﻲ ﺑﺘﺸـﻜﻴﻞ ﻟﺠﻨﺔ ﻟﻠﺘﺤﻘﻴـﻖ ﰲ وﻓﺎة ﻃﻔﻞ ﻫﻨﺪي ﰲ ﺑﻄﻦ‬ ‫أﻣﻪ واﺳـﺘﺌﺼﺎل رﺣﻤﻬﺎ ﺑﺴـﺒﺐ ﺧﻄﺄ ﻃﺒﻲ وﺗﺸﺨﻴﺺ ﺧﺎﻃﺊ‬ ‫ﻟﻄﺒﻴﺒﺔ ﻧﺴـﺎء ووﻻدة ﺗﻌﻤﻞ ﰲ ﻣﺴﺘﺸـﻔﻰ ﺧـﺎص ‪ ،‬واﻟﺘﺤﻘﻴﻖ‬ ‫أﻳﻀـﺎ ً ﻣﻊ أﻃﺒﺎء ﰲ ﻣﺴﺘﺸـﻔﻰ اﻟﻨﺴـﺎء واﻟﻮﻻدة ﻗﺎﻣـﻮا ﺑﺈﺟﺮاء‬ ‫ﻋﻤﻠﻴﺘﻦ ﻟﻸم ﰲ وﻗﺖ واﺣﺪ ﺗﺴـﺒﺒﺖ ﰲ اﺳﺘﺌﺼﺎل رﺣﻤﻬﺎ واﻟﺘﺴﺒﺐ ﰲ‬ ‫ﻋﻘﻢ داﺋﻢ ﻟﻬﺎ‪.‬‬ ‫وﻛﺎن أﺣﺪ اﻤﻘﻴﻤﻦ ﻣﻦ اﻟﺠﻨﺴـﻴﺔ اﻟﻬﻨﺪﻳﺔ ﺗﻘﺪم ﺑﺸـﻜﻮى رﺳﻤﻴﺔ‬ ‫ﺿﺪ اﻟﻄﺒﻴﺒﺔ وﻋﺪد ﻣﻦ اﻷﻃﺒﺎء ﰲ ﻣﺴﺘﺸـﻔﻰ اﻟﻨﺴـﺎء واﻟﻮﻻدة ﺑﺴـﺒﺐ‬ ‫اﻟﺘﺴﺒﺐ ﰲ وﻓﺎة اﺑﻨﻪ واﺳﺘﺌﺼﺎل رﺣﻢ زوﺟﺘﻪ ﺑﺴﺒﺐ ﺗﺸﺨﻴﺺ ﺧﺎﻃﺊ‪.‬‬ ‫وﻳﻘﻮل اﻤﻘﻴﻢ اﻟﻬﻨﺪي ﺷـﺮو ﻛﻴﺐ ﻟـ »ﻟـﴩق« إن زوﺟﺘﻪ ﻛﺎﻧﺖ ﻋﲆ‬ ‫وﺷـﻚ اﻟﻮﻻدة وﰲ ﺷـﻬﺮ اﻟﺘﺎﺳـﻊ‪ ،‬وﺗﻮﺟﻬﺖ ﻋﲆ اﻟﻔﻮر إﱃ ﻣﺴﺘﺸﻔﻰ‬

‫‪gghamdi@alsharq.net.sa‬‬

‫)اﻟﴩق(‬

‫ﺧـﺎص ﰲ ﺣﻰ اﻟﺒﺤﺮ وأﺧﱪﻧﻲ اﻟﻄﺒﻴﺐ أن زوﺟﺘﻲ ﻋﲆ وﺷـﻚ اﻟﻮﻻدة‬ ‫وﻟﻜﻦ ﻻﺗﻮﺟﺪ ﰲ اﻤﺴﺘﺸﻔﻰ ﺣﻀﺎﻧﺎت ﻣﺘﻄﻮرة وﻃﻠﺐ ﻣﻨﻲ اﻟﺬﻫﺎب إﱃ‬ ‫ﻣﺴﺘﺸـﻔﻰ ﺧﺎص ﻟﺪﻳﻪ إﻣﻜﺎﻧﻴﺎت وﺣﻀﺎﻧﺎت ﻣﺘﻄﻮرة وﻋﻨﺪﻫﺎ ذﻫﺒﺖ‬ ‫إﱃ ﻣﺴﺘﺸﻔﻰ ﺧﺎص ﺟﻨﻮب اﻤﺪﻳﻨﺔ وﻋﻨﺪ ﻃﺒﻴﺒﺔ ﻧﺴﺎء ووﻻدة ﻣﺸﻬﻮرة‬ ‫ﰲ اﻤﺪﻳﻨﺔ وﻗﺎﻣﺖ ﺑﺎﻟﻜﺸﻒ ﻋﲆ زوﺟﺘﻲ وﻗﺎﻟﺖ إﻧﻪ ﻟﻢ ﻳﺄت ﻣﻮﻋﺪ اﻟﻮﻻدة‬ ‫وﴏﻓﺖ ﻟﻬﺎ ﻣﺴﻜﻨﺎت ﻟﻸﻟﻢ وﻓﻌﻼ اﻗﺘﻨﻌﺖ زوﺟﺘﻲ ﺑﻜﻼم اﻟﻄﺒﻴﺒﺔ ﻷﻧﻬﺎ‬ ‫ﻣﻌﺮوﻓ���‪ ،‬وذﻫﺒﻨﺎ إﱃ اﻤﻨﺰل وزوﺟﺘﻲ ﺗﺘﺄﻟﻢ وﺗﺘﻨﺎول اﻷدوﻳﺔ اﻤﺴـﻜﻨﺔ‬ ‫إﱃ اﻟﻴـﻮم اﻟﺘﺎﱄ ﺣﻴﺚ أﺻﺎﺑﻬﺎ إﻋﻴﺎء ﺷـﺪﻳﺪ وﺗﻢ ﻧﻘﻠﻬﺎ إﱃ ﻣﺴﺘﺸـﻔﻰ‬ ‫اﻟﻨﺴـﺎء واﻟﻮﻻدة ﰲ ﺣﺎﻟﺔ ﺧﻄﺮة وﻋﻨﺪ اﻟﻜﺸـﻒ ﻋﻠﻴﻬﺎ اﻛﺘﺸﻒ اﻷﻃﺒﺎء‬ ‫أن اﻟﻄﻔﻞ ﻣﺘﻮﰱ ﺑﺴـﺒﺐ ﺗﺄﺧﺮ اﻷم وﺗﻨﺎول اﻤﺴـﻜﻨﺎت وﻗﺎم اﻷﻃﺒﺎء ﰲ‬ ‫اﻤﺴﺘﺸـﻔﻰ ﺑﺈﺟﺮاء ﻋﻤﻠﻴﺘﻦ ﰲ وﻗﺖ واﺣﺪ ﺗﺴﺒﺒﺖ ﰲ اﺳﺘﺌﺼﺎل اﻟﺮﺣﻢ‬ ‫وإﺻﺎﺑﺔ اﻷم ﺑﻌﻘﻢ داﺋﻢ وإﺧﺮاج اﻟﻄﻔﻞ اﻤﺘﻮﰱ ﻣﻦ ﺑﻄﻦ أﻣﻪ‪.‬ﻣﻦ ﺟﻬﺘﻪ‬ ‫أﻛﺪ اﻤﺘﺤﺪث اﻹﻋﻼﻣﻲ ﻟﻠﺸـﺆون اﻟﺼﺤﻴﺔ ﻋﺒﺪاﻟـﺮزاق ﺣﺎﻓﻆ أن ﺟﺜﺔ‬ ‫اﻟﻄﻔﻞ اﻤﺘﻮﰱ ﺳﺘﺤﻔﻆ ﻟﺤﻦ اﻧﺘﻬﺎء اﻟﺘﺤﻘﻴﻘﺎت‪.‬‬

‫ﺍﻧﺘﺸﺎﻝ ﺟﺜﺘﻴﻦ ﻟﺸﻘﻴﻘﻴﻦ ﺳﻘﻄﺎ ﻓﻲ ﺷﻼﻝ ﻣﺎﺋﻲ ﺑﻤﺮﺗﻔﻊ ﺟﺒﻠﻲ‬ ‫اﻤﺪﻳﻨﺔ اﻤﻨﻮرة ‪ -‬ﺗﺮﻛﻲ اﻟﺼﺎﻋﺪي ‪ ،‬ﻋﺎﻣﺮ اﻟﻌﻤﺮي‬

‫اﻟﺸﻼل اﻟﺬي ﺳﻘﻂ ﻓﻴﻪ اﻟﺸﻘﻴﻘﺎن‬

‫ﺍﻹﻃﺎﺣﺔ ﺑﻌﺼﺎﺑﺔ ﺗﺨﺼﺼﺖ‬ ‫ﻓﻲ ﺳﺮﻗﺔ ﺍﻟﻤﺮﻛﺒﺎﺕ‬ ‫ﺟﺪة ‪ -‬ﺳﻌﻮد اﻤﻮﻟﺪ‬ ‫ﻗﺒﻀـﺖ اﻟﺠﻬـﺎت اﻷﻣﻨﻴـﺔ ﰲ ﴍﻃـﺔ ﺟـﺪة ﻋﲆ‬ ‫ﻋﺼﺎﺑﺔ ﻣﻜﻮﻧﺔ ﻣﻦ ﻋﴩة أﺷﺨﺎص ﻣﻦ ﺟﻨﺴﻴﺎت‬ ‫ﻣﺨﺘﻠﻔﺔ ﻗﺎﻣـﺖ ﺑﻨﻘﻞ ﺛﻼﺛﻦ ﺳـﻴﺎرة ﻣﻦ ﻣﻜﺎﺗﺐ‬ ‫اﺳﺘﺌﺠﺎر اﻤﺮﻛﺒﺎت ﺑﻮﺛﺎﺋﻖ ﻣﺰورة ﻣﻦ ﺟﺪة وﻣﻜﺔ‬ ‫واﻟﻄﺎﺋﻒ ﻤﻨﻄﻘﺔ ﺟﺎزان ﻻﺳﺘﺨﺪاﻣﻬﺎ ﰲ اﻟﺘﻬﺮﻳﺐ‬ ‫أو ﻧﻘﻠﻬﺎ إﱃ اﻟﻴﻤﻦ وﺗﻔﻜﻴﻜﻬﺎ وﺑﻴﻌﻬﺎ »ﺗﺸﻠﻴﺢ«‪.‬‬ ‫وﺗﺸﺮ اﻟﺘﻔﺎﺻﻴﻞ إﱃ ﻗﻴﺎم واﻓﺪ ﻣﴫي ﺑﺎﺳﺘﺌﺠﺎر‬ ‫اﻤﺮﻛﺒﺎت ﻣﻦ اﻤﻜﺎﺗﺐ ﺑﻮﺛﺎﺋﻖ وأوراق ﻣﺰورة وﺗﺴـﻠﻴﻤﻬﺎ‬ ‫إﱃ ﺳـﺎﺋﻘﻦ ﻣﻦ اﻟﺠﻨﺴـﻴﺔ اﻟﻴﻤﻨﻴـﺔ اﻟﻠﺬﻳـﻦ ﺑﺪورﻫﻤﺎ‬ ‫ﻳﻘﻮﻣـﺎن ﺑﺈﻳﺼﺎﻟﻬـﺎ ﻟﺸـﺨﺼﻦ ﻣﻮاﻃﻨـﻦ ﰲ ﺟﺎزان‪،‬‬ ‫وﻫﻨـﺎك ﻳﻘﻮﻣﺎن إﻣـﺎ ﺑﺒﻴﻌﻬﺎ أو اﺳـﺘﺨﺪاﻣﻬﺎ ﰲ ﺗﻬﺮﻳﺐ‬ ‫اﻟﻘﺎت أو ﺗﻔﻜﻴﻜﻬﺎ وﺑﻴﻌﻬﺎ ﻟﻠﺘﺸـﻠﻴﺢ‪ ،‬وأوﺿﺢ اﻤﺘﺤﺪث‬ ‫اﻹﻋﻼﻣـﻲ ﻟﴩﻃﺔ ﺟﺪة اﻤـﻼزم أول ﻧﻮاف اﻟﺒﻮق أﻧﻪ ﺗﻢ‬ ‫إﻳﻘﺎف اﻟﺠﻨﺎة ﻻﺳﺘﻜﻤﺎل اﻟﺘﺤﻘﻴﻘﺎت اﺳﺘﻌﺪادا ً ﻹﺣﺎﻟﺘﻬﻢ‬ ‫ﻟﺠﻬﺎت اﻻﺧﺘﺼﺎص‪.‬‬

‫)اﻟﴩق(‬

‫)اﻟﴩق(‬

‫ﺗﻐﺮﻳﺪة أﺣﺪ اﻤﺘﻮﻓﻦ ﰲ ﺗﻮﻳﱰ‬

‫ﻟﻢ ﻳﻜﻦ ﺗﻮﻗﻊ اﻟﺸـﺎب ﻋﺒﺪاﻟﻘـﺎدر اﻟﺠﺎﺑﺮي ‪ 25‬ﻋﺎﻣﺎ‬ ‫ﺑـﺄن ﺗﻐﺮﻳﺪﺗﻪ ﰲ ﺗﻮﻳﱰ ﻗﺒﻞ ﺳـﺒﻌﺔ أﻳﺎم »إذا ﺑﺤﺜﺘﻢ‬ ‫ﻋﻨـﻲ ﰲ اﻟﱪاﻳـﺎ ﻓﻠﻢ ﺗﺠﺪوﻧـﻲ ﻓﺎدﻋﻮا ﻷﻫـﻞ اﻟﻘﺒﻮر‬ ‫ﻓﺈﻧـﻲ ﻣﻨﻬـﻢ ﻓﺴـﺎﻣﺤﻮﻧﻲ« ﺳـﻮف ﺗﺘﺤﻘـﻖ أﻣﺲ‬ ‫اﻷول وﻳﻠﻘـﻰ ﺣﺘﻔـﻪ ﻫﻮ وﺷـﻘﻴﻘﻪ ‪ 22‬ﻋﺎﻣـﺎ ﻏﺮﻗﺎ‬ ‫ﺑﻌﺪ ﺳـﻘﻮﻃﻬﻢ ﰲ ﺷـﻼل ﻣﺎﺋﻲ ﰲ ﻗﺮﻳﺔ اﻤﻀﻴﻖ ﰲ ﻣﻨﻄﻘﺔ‬ ‫وادي اﻟﻔـﺮع‪ ،‬وذﻟﻚ أﺛﻨﺎء ﻣﺤﺎوﻟﺘﻬﻢ ﺗﺼﻮﻳﺮ اﻟﺸـﻼل ﻣﻦ‬ ‫أﻋﲆ اﻟﺠﺒﻞ‪ ،‬وﺗﻢ اﻟﻌﺜﻮر ﻋﲆ ﺟﺜﺘﻲ اﻟﺸـﻘﻴﻘﻦ وإﺣﺎﻟﺘﻬﻤﺎ‬ ‫إﱃ ﻣﺴﺘﺸـﻔﻰ وادي اﻟﻔﺮع‪ .‬وأﻛﺪ اﻟﻨﺎﻃﻖ اﻹﻋﻼﻣﻲ ﻟﻠﺪﻓﺎع‬ ‫اﻤﺪﻧـﻲ ﰲ اﻤﺪﻳﻨﺔ اﻤﻨـﻮرة اﻟﻌﻘﻴﺪ ﺧﺎﻟـﺪ اﻟﺠﻬﻨﻲ أن ﻏﺮﻓﺔ‬ ‫ﻋﻤﻠﻴﺎت إدارة اﻟﺪﻓﺎع اﻤﺪﻧﻲ ﺑﻠﻐﺖ ﻋﻨﺪ اﻟﺴـﺎﻋﺔ اﻟﺨﺎﻣﺴـﺔ‬ ‫ﻋﴫ أﻣﺲ اﻷول ﺑﺴـﻘﻮط ﺷﻘﻴﻘﻦ ﻣﻦ ﻣﺮﺗﻔﻊ ﺟﺒﲇ ﻳﺒﻠﻎ‬ ‫‪ 15‬ﻣﱰا ً ﰲ أﺣﺪ اﻟﺸﻼﻻت اﻤﺎﺋﻴﺔ أﺛﻨﺎء ﻗﻴﺎﻣﻬﻤﺎ ﺑﺎﻟﺘﺼﻮﻳﺮ‪،‬‬ ‫وأوﺿـﺢ أن اﻟﺸـﻘﻴﻖ اﻷول اﻧﺰﻟـﻖ ﰲ اﻤﻨﺤـﺪر اﻟﺬي ﻳﺒﻠﻎ‬ ‫ﻃﻮﻟﻪ ﺧﻤﺴـﺔ أﻣﺘﺎر ﻓﺤﺎول اﻵﺧﺮ اﻹﻣﺴﺎك ﺑﺄﺧﻴﻪ وإﻧﻘﺎذه‬ ‫ﻓﺴـﻘﻄﺎ ﻣﻌﺎ ً ﰲ ﻣﺼﺐ اﻟﺸـﻼل وﻏﺮﻗﺎ‪ ،‬وﺗـﻢ ﺗﻮﺟﻴﻪ ﻓﺮﻗﺔ‬ ‫وادي اﻟﻔﺮع وﻓﺮﻗﺔ اﻟﺴـﺒﺎﺣﻦ ﻟﻠﻤﻮﻗﻊ وإﺧﺮاج اﻟﺸﻘﻴﻘﻦ‬ ‫ﻣﺘﻮﻓﻴـﻦ‪ ،‬وﻧﻘـﻞ ﺟﺜﻤﺎﻧﻬﻤـﺎ إﱃ ﻣﺴﺘﺸـﻔﻰ وادي اﻟﻔﺮع‬ ‫ﻻﺳﺘﻜﻤﺎل إﺟﺮاءات اﻟﺘﺤﻘﻴﻖ‪.‬‬

‫ﺳﺮﻗﺔ ﺛﻼﺛﻤﺎﺋﺔ ﺃﻟﻒ ﻣﻦ ﻣﺤﻞ ﺗﺠﺎﺭﻱ ﻓﻲ ﺗﺒﻮﻙ‬ ‫ﺗﺒﻮك ‪ -‬ﻋﻮدة اﻤﺴﻌﻮدي‬ ‫ﺑـﺎﴍت اﻟﺠﻬﺎت اﻷﻣﻨﻴـﺔ ﺻﺒﺎح‬ ‫أﻣـﺲ اﻟﺘﺤﻘﻴﻖ ﰲ ﻗﻀﻴﺔ ﺳـﻄﻮ‬ ‫ﻋﲆ ﻣﺤﻞ ﺗﺠﺎري ﰲ ﺗﺒﻮك‪.‬‬ ‫وﴎق اﻟﺠﺎﻧـﻲ ﻣﺒﻠـﻎ ﺛﻼﺛﻤﺎﺋـﺔ‬ ‫أﻟـﻒ رﻳﺎل ﻣﻦ اﻟﺨﺰﻧـﺔ اﻤﻮﺟﻮدة‬ ‫ﺑﺎﻟﺪاﺧـﻞ‪ ،‬ﺑﺎﻟﺮﻏـﻢ ﻣﻦ ﻋـﺪم ﺗﻌﺮﺿﻬﺎ‬ ‫ﻟﻠﻜـﴪ‪ ،‬وأوﺿﺢ اﻤﺴـﺆول ﻋـﻦ اﻤﺤﻞ‬ ‫ﺑﺄن اﻟﴪﻗﺔ ﺣﺪﺛﺖ ﺑﻌﺪ اﻟﺴﺎﻋﺔ اﻟﺮاﺑﻌﺔ‬ ‫ﻓﺠـﺮا‪ ،‬ﺣﻴـﺚ ﻗـﺎم ﺑﴪﻗﺔ اﻤﺴـﺘﻮدع‬ ‫وﺑﻌﺪﻫﺎ اﺗﺠﻪ إﱃ اﻤﺤﻞ ﻋﱪ ﻣﻤﺮ ﻓﺎﺻﻞ‬ ‫ﺑﻴﻨﻬﻤـﺎ‪ ،‬ﻣﻀﻴﻔـﺎ ﺑـﺄن اﻟﺨﺰﻧـﺔ ﻛﺎﻧﺖ‬ ‫ﻣﻔﺘﻮﺣـﺔ‪ ،‬وﻗﺪ ﺗﻢ إﻳﺠـﺎد ﻣﺒﻠﻎ وﻗﺪره‬ ‫‪ 11‬أﻟـﻒ رﻳـﺎل وﻗﻌـﺖ ﻣﻦ اﻟﺴـﺎرق‬ ‫ﻋﻨـﺪ ﺧﺮوﺟـﻪ ﻣـﻦ اﻟﻔﺘﺤﺔ اﻟﺘـﻲ ﻗﺎم‬ ‫ﺑﺎﺳـﺘﺤﺪاﺛﻬﺎ ﺑـﻦ اﻤﺤﻞ واﻤﺴـﺘﻮدع‪،‬‬ ‫وﻛﺬﻟـﻚ وﺟـﻮد آﺛـﺎر دﻣـﺎء‪ ،‬وأﺧـﺬت‬ ‫اﻟﺒﺼﻤـﺎت ﻣﻦ ﻗﺒﻞ اﻟﺠﻬـﺎت اﻤﺨﺘﺼﺔ‬ ‫وﻣﺎزال اﻟﺘﺤﻘﻴﻖ ﺟﺎرﻳﺎ‪.‬‬

‫ﺍﻧﻘﻼﺏ ﺷﺎﺣﻨﺔ ﺑﻀﺎﺋﻊ ﻭﻧﺠﺎﺓ ﻗﺎﺋﺪﻫﺎ‬

‫اﻟﺴﺎﺋﻖ ﺑﺠﻮار اﻟﺸﺎﺣﻨﺔ‬

‫)ﺗﺼﻮﻳﺮ‪ :‬ﻋﲇ اﻟﺴﻮﻳﺪ(‬

‫اﻟﺠﺒﻴـﻞ ‪ -‬ﻣﺤﻤـﺪ اﻟﺰﻫﺮاﻧـﻲ اﻧﻘﻠﺒﺖ ﺷـﺎﺣﻨﺔ ﻣﺤﻤﻠـﺔ ﺑﻜﻮﻧﺘﻴﻨﺮ‬ ‫ﺧـﺎص ﺑﻨﻘـﻞ اﻟﺒﻀﺎﺋﻊ ﻗﺎدﻣـﺔ ﻣﻦ اﻟﺠﺒﻴـﻞ اﻟﺼﻨﺎﻋﻴـﺔ إﱃ ﻣﻴﻨﺎء‬ ‫اﻟﺠﺒﻴﻞ اﻟﺘﺠﺎري ﻟﻢ ﻳﺘﻤﻜﻦ ﺳـﺎﺋﻘﻬﺎ ﻣﻦ اﻟﺴﻴﻄﺮة ﻋﻠﻴﻬﺎ ﻣﺎ ﺗﺴﺒﺐ‬ ‫ﰲ اﻧﺤﺮاﻓﻬـﺎ ﻋﻦ ﻣﺴـﺎرﻫﺎ ﻋـﲆ )اﻟﻜﻮﺑﺮي( واﻧﻘﻼﺑﻬﺎ‪ .‬وﺗﺴـﺒﺒﺖ‬ ‫اﻟﺸـﺎﺣﻨﺔ ﰲ ﻋﺮﻗﻠﺔ اﻟﺴـﺮ‪ ،‬وأﻟﺤﻘﺖ أﴐارا ً ﺑﺎﻟﺠـﴪ اﻤﻤﺘﺪ اﻟﺬي‬ ‫وﻗـﻊ ﻋﻠﻴﻪ اﻻﻧﻘـﻼب‪ ،‬ﻓﻴﻤﺎ ﻧﺠـﺎ اﻟﺴـﺎﺋﻖ‪ .‬وأﻓﺎد ﺷـﻬﻮد ﻋﻴﺎن أن‬ ‫اﻟﴪﻋـﺔ أدت إﱃ اﻧﺤـﺮاف اﻟﺸـﺎﺣﻨﺔ واﻧﻘﻼﺑﻬﺎ‪ .‬وﺑـﺎﴍ اﻟﺤﺎدث‬ ‫اﻷﻣـﻦ اﻟﺼﻨﺎﻋﻲ ﰲ اﻟﻬﻴﺌﺔ اﻤﻠﻜﻴﺔ واﻤـﺮور وﴍﻛﺔ اﻟﺨﴬي ﻟﺮﻓﻊ‬ ‫اﻟﺸﺎﺣﻨﺔ ﻣﻦ اﻟﻄﺮﻳﻖ‪.‬‬

‫ﺍﺭﺗﻄﺎﻡ ﻣﺮﻛﺒﺔ ﺑﺤﺎﺟﺰ ﺧﺮﺳﺎﻧﻲ‬

‫ﻟﺤﻈﺔ إﺧﺮاج اﻤﺼﺎب‬

‫)اﻟﴩق(‬

‫اﻟﺠﺒﻴﻞ ‪ -‬ﻋﲇ اﻟﺴﻮﻳﺪ ارﺗﻄﻤﺖ ﻣﺮﻛﺒﺔ ﻳﻘﻮدﻫﺎ ﻣﻘﻴﻢ ﺑﺤﺎﺟﺰ ﺧﺮﺳﺎﻧﻲ‬ ‫ﻋـﲆ أﺣـﺪ اﻟﻄﺮق ﰲ اﻟﺠﺒﻴﻞ اﻟﺒﻠـﺪ أدى إﱃ اﻧﻘﻼﺑﻬـﺎ وإﺻﺎﺑﺘﻪ ﺑﺈﺻﺎﺑﺔ‬ ‫ﺧﻔﻴﻔﺔ‪.‬‬ ‫وﻗﺪ ﺣـﴬ اﻤﺮور ﻟﻠﻤﻮﻗﻊ‪ ،‬وﺣﺴـﺐ اﻤﺼـﺎدر ﻓﺈن ﻗﺎﺋـﺪ اﻤﺮﻛﺒﺔ‬ ‫ﻓﻮﺟﺊ ﺑﺤﺎﺟﺰ ﺧﺮﺳﺎﻧﻲ دون وﺟﻮد أي ﺗﺤﺬﻳﺮات ﺿﻮﺋﻴﺔ وﺳﻂ ﻃﺮﻳﻖ‬ ‫ﻟﻴﺴﺖ ﺑﻪ إﻧﺎرة‪.‬‬

‫ﻣﺼﺎﺩﺭﺓ ﻧﺼﻒ ﻃﻦ ﺃﻏﺬﻳﺔ ﻓﺎﺳﺪﺓ‬ ‫ﺗﺮﺑﺔ ‪ -‬ﻣﻀﺤﻲ اﻟﺒﻘﻤﻲ ﺻﺎدر ﻗﺴـﻢ ﺻﺤﺔ اﻟﺒﻴﺌـﺔ ﺑﺒﻠﺪﻳﺔ ﻣﺤﺎﻓﻈﺔ‬ ‫ﺗﺮﺑﺔ ﺻﺒـﺎح أﻣﺲ ﻧﺼﻒ ﻃﻦ ﻣﻦ اﻤﻮاد اﻟﺠﺎﻓﺔ واﻤﻌﻠﺒﺎت ﺑﺎﻷﺳـﻮاق‬ ‫واﻤﺤـﻼت اﻟﺘﺠﺎرﻳـﺔ إﱃ ﺟﺎﻧـﺐ ﻣﺎ ﻳﺮﺑـﻮ ﻋـﲆ ‪ 130‬ﻛﻴﻠﻮﺟﺮاﻣﺎ ً ﻣﻦ‬ ‫اﻟﻠﺤﻮم واﻷﺳـﻤﺎك واﻟﺨـﴬاوات ﻏﺮ اﻟﺼﺎﻟﺤﺔ ﻟﻼﺳـﺘﺨﺪام اﻵدﻣﻲ ‪،‬‬ ‫ﻛﻤﺎ ﺻﺎدرت ﺗﺴـﻌﻦ ﻟﱰا ً ﻣﻦ اﻤﻮاد اﻟﺴـﺎﺋﻠﺔ ‪ .‬وأوﺿﺢ رﺋﻴﺲ اﻟﺒﻠﺪﻳﺔ‬ ‫اﻤﻬﻨـﺪس ﻋﺒﺪ اﻟﻠﻪ ﻣﻜـﻲ أن اﻤﺮاﻗﺒـﻦ ﻗﺎﻣﻮا ﺧﻼل اﻟﺠﻮﻟـﺔ ﺑﺘﺤﺮﻳﺮ‬ ‫ﺛﻼﺛـﻦ ﻣﺨﺎﻟﻔـﺔ وﺗﻮﺟﻴﻪ ﻣﺎ ﻳﻘﺎرب ﺛﻤﺎﻧﻦ إﻧـﺬارا ً وذﻟﻚ ﺑﻌﺪ اﻟﺠﻮﻻت‬ ‫اﻟﺘﻔﺘﻴﺸﻴﺔ اﻟﺪورﻳﺔ واﻤﻔﺎﺟﺌﺔ اﻟﺘﻲ ﺑﻠﻐﺖ ‪ 160‬ﺟﻮﻟﺔ‪.‬‬ ‫اﻤﻤﺮ اﻟﻔﺎﺻﻞ ﺑﻦ اﻤﺴﺘﻮدع واﻤﺤﻞ‬

‫)اﻟﴩق(‬


‫ﺟﺜﺔ ﻣﻔﺼﻮﻟﺔ‬ ‫ﻋﺜﺮت اﻟﺠﻬﺎت اﻷﻣﻨﻴﺔ ﻋﲆ ﺟﺜﺔ ﻣﻔﺼﻮﻟﺔ اﻟﺮأس ﻋﻦ‬ ‫ﺍﻟﺮﺃﺱ‬ ‫اﻟﺠﺴﺪ ﰲ ﺻﺎﻟﺔ رﻳﺎﺿﻴﺔ ﻣﻬﺠﻮرة ﰲ ﺣﻲ اﻟﻌﻨﻮد ﰲ‬ ‫اﻟﺪﻣﺎم ﺑﻌﺪ ﺑﻼغ ﻣﻮاﻃﻦ‪.‬وأوﺿﺢ ﻣﺼﺪر أﻣﻨﻲ ﰲ‬ ‫ﻓﻲ ﺻﺎﻟﺔ‬ ‫اﻟﴩﻃﺔ ﺑﺄن ﻗﺴﻢ اﻟﺘﺤﻘﻴﻘﺎت ﰲ ﴍﻃﺔ ﺷﻤﺎل اﻟﺪﻣﺎم‬ ‫ﺑﺎﴍاﻟﺤﺎﻟﺔ ﻳﺮاﻓﻘﻪ اﻟﻄﺒﻴﺐ اﻟﴩﻋﻲ ـ ووﺟﺪت ﺟﺜﺔ‬ ‫ﻣﺘﺤﻠﻠﺔ ﻟﺮﺟﻞ ﺑﻤﺒﻨﻰ ﻣﻬﻤﻞ ‪ ،‬وﺗﻢ اﻟﺘﻌﺎﻣﻞ ﻣﻊ اﻤﻮﻗﻊ واﻟﺠﺜﺔ‬ ‫ﺭﻳﺎﺿﻴﺔ‬ ‫ً‬ ‫إﺿﺎﻓﺔ‬ ‫ﻣﻦ ﻗﺒﻞ اﻤﺨﺘﺼﻦ ‪ .‬ﻣﺸﺮا ً إﱃ أن اﻟﺘﺤﻘﻴﻘﺎت ﺟﺎرﻳﺔ‬ ‫إﱃ اﻟﺘﺤﺮﻳﺎت اﻟﻼزﻣﺔ ﻟﺘﺤﺪﻳﺪ ﻫﻮﻳﺔ اﻤﺘﻮﰱ‪ ،‬وﻣﻦ اﻤﺮﺟﺢ أن‬ ‫ﺑﺎﻟﺪﻣﺎﻡ‬ ‫ﺗﻜﻮن ﻣﻦ اﻟﺠﻨﺴﻴﺔ اﻵﺳﻴﻮﻳﺔ‪.‬‬ ‫اﻟﺪﻣﺎم ‪ -‬أﺣﻤﺪ اﻟﻌﺪواﻧﻲ‬

‫ﺣﺎﺭﺱ‬ ‫ﻟﻘﻲ ﺷﺎب ﻋﴩﻳﻨﻲ ﻣﴫﻋﻪ‬ ‫ﺃﻣﻦ ﻳﻘﺘﻞ‬ ‫ﺻﺒﺎح أﻣﺲ إﺛﺮ ﺧﻼف ﻣﻊ‬ ‫ﺣﺎرس أﻣﻦ ﺑﻤﺴﺘﺸﻔﻰ‬ ‫ﺯﺍﺋﺮ ﹰﺍ ﺩﺍﺧﻞ‬ ‫اﻤﻠﻚ ﺧﺎﻟﺪ ﰲ ﺣﺎﺋﻞ‪ .‬وأوﺿﺢ‬ ‫ﻣﺪﻳﺮ إدارة اﻟﻌﻼﻗﺎت اﻟﻌﺎﻣﺔ‬ ‫ﻣﺴﺘﺸﻔﻰ واﻟﻨﺎﻃﻖ اﻹﻋﻼﻣﻲ ﻟﻠﴩﻃﺔ اﻟﻌﻘﻴﺪ‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ اﻟﺰﻧﻴﺪي أﻧﻪ ﰲ ﺗﻤﺎم‬ ‫اﻟﺴﺎﻋﺔ اﻟﺜﺎﻟﺜﺔ ﻣﻦ ﻓﺠﺮ أﻣﺲ ﺗﺒﻠﻐﺖ‬ ‫ﻓﻲ ﺣﺎﺋﻞ‬ ‫اﻟﴩﻃﺔ ﻣﻦ ﺿﺎﺑﻂ اﻻﺗﺼﺎل ﰲ‬ ‫ﺣﺎﺋﻞ ‪ -‬ﺧﺎﻟﺪ اﻟﺤﺎﻣﺪ‬

‫‪9‬‬

‫ﺣﻮادث‬

‫اﻤﺴﺘﺸﻔﻰ ﻋﻦ وﺟﻮد ﻧﻘﺎش ﺑﻦ‬ ‫أﺣﺪ زوار اﻤﺴﺘﺸﻔﻰ وﺣﺎرس اﻷﻣﻦ‬ ‫اﻟﺨﺎص »ﺳﻜﻴﻮرﺗﻲ« اﻧﺘﻬﻰ ﺑﻄﻌﻦ‬ ‫اﻟﺰاﺋﺮ ﻣﻦ ﻗﺒﻞ ﺣﺎرس اﻷﻣﻦ ﺑﺴﻜﻦ‬ ‫أدﺧﻞ ﻋﲆ إﺛﺮﻫﺎ اﻟﻌﻨﺎﻳﺔ اﻤﺮﻛﺰة‪،‬‬ ‫وﺑﻌﺪﻫﺎ ﺑﻠﺤﻈﺎت ﻓﺎرق اﻤﻄﻌﻮن‬ ‫اﻟﺤﻴﺎة ﻣﺘﺄﺛﺮا ﺑﺈﺻﺎﺑﺘﻪ‪ ،‬وﻗﺒﺾ‬ ‫ﻋﲆ اﻟﺠﺎﻧﻲ ﺑﻌﺪ ﻫﺮوﺑﻪ ﻣﻦ ﻣﴪح‬ ‫اﻟﺤﺎدث واﺗﺨﺬت ﻛﺎﻓﺔ اﻹﺟﺮاءات‪،‬‬ ‫وﺳﻠﻢ ﻟﺠﻬﺔ اﻻﺧﺘﺼﺎص‪ ،‬وﻻﻳﺰال‬ ‫اﻟﺘﺤﻘﻴﻖ ﺟﺎرﻳﺎ‪.‬‬

‫ﺍﻟﺤﻜﻢ‬ ‫ﺑﻘﺘﻞ‬ ‫ﺳﺎﺣﺮ‬ ‫ﺑﻌﺪ‬ ‫ﺇﺩﺍﻧﺘﻪ‬

‫ﺣﺎﺋﻞ ‪ -‬ﺧﺎﻟﺪ اﻟﺸﺒﻴﺐ‬ ‫أﺻﺪرت اﻤﺤﻜﻤﺔ اﻟﻌﺎﻣﺔ ﰲ ﺣﺎﺋﻞ أﻣﺲ ﺣﻜﻤﺎ ً ﻋﲆ ﻣﻘﻴﻢ ﻣﻦ ﺟﻨﺴﻴﺔ ﻋﺮﺑﻴﺔ‬ ‫ﺑﺎﻟﻘﺘﻞ ﺑﻌﺪ إداﻧﺘﻪ ﺑﺎﻟﺴﺤﺮ‪ .‬وﻛﺎن اﻤﺤﻜﻮم ﻗﺪ ﻗﺒﺾ ﻋﻠﻴﻪ ﰲ وﻗﺖ ﺳﺎﺑﻖ‬ ‫ﻣﻦ ﻗﺒﻞ ﻫﻴﺌﺔ اﻷﻣﺮ ﺑﺎﻤﻌﺮوف واﻟﻨﻬﻲ ﻋﻦ اﻤﻨﻜﺮ وﻫﻮ ﻣﺘﻠﺒﺲ ﺑﺠﺮﻳﻤﺔ ﺑﻌﺪ‬ ‫ﻣﺮاﻗﺒﺘﻪ وﺿﺒﻂ اﻟﻜﻤﻦ اﻤﻨﺎﺳﺐ ﻟﻪ ﻋﻨﺪ ﺗﺴﻠﻴﻢ ﺳﺤﺮ ﻤﻮاﻃﻦ ﻳﺮﻏﺐ ﰲ‬ ‫ﻋﻤﻞ ﻋﻄﻒ ﻟﺰوﺟﺘﻪ‪ ،‬وﺗﻢ اﻟﻌﺜﻮر ﺑﺤﻮزﺗﻪ ﻋﲆ ﻣﺒﻠﻎ ﻣﺎﱄ ﻳﻨﻮي ﻣﻦ ﺧﻼﻟﻪ‬ ‫اﻟﻘﻴﺎم ﺑﺄﻋﻤﺎل ﺳﺤﺮﻳﺔ‪ ،‬ﻛﻤﺎ ﺗﻢ اﻟﻌﺜﻮر ﻋﲆ ﻛﺘﺐ ﻟﺘﻌﻠﻴﻢ اﻟﺴﺤﺮ وﻃﻼﺳﻢ ﺳﺤﺮﻳﺔ‬ ‫ﻣﻦ أﺟﻞ اﻟﻌﻄﻒ واﻟﺘﻔﺮﻳﻖ ﻛﺎن ﻳﺤﻤﻠﻬﺎ اﻟﺴﺎﺣﺮ‪ ،‬وﻋﻠﻤﺖ » اﻟﴩق« ﻣﻦ ﻣﺼﺪر‬ ‫ﺧﺎص أﻧﻪ ﻗﺪ ﺟﺎء ﰲ ﺣﻴﺜﻴﺎت اﻟﺤﻜﻢ أن اﻟﺴﺤﺮة ﻣﻦ اﻤﻔﺴﺪﻳﻦ ﰲ اﻷرض اﻟﺬﻳﻦ‬ ‫اﺷﺘﺪ ﺧﻄﺮﻫﻢ وﻣﻌﺎﻧﺎة اﻟﻨﺎس ﻣﻨﻬﻢ‪.‬‬

‫ا ﺣﺪ ‪ 25‬ﻣﺤﺮم ‪1434‬ﻫـ ‪ 9‬دﻳﺴﻤﺒﺮ ‪2012‬م اﻟﻌﺪد )‪ (371‬اﻟﺴﻨﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬

‫‪%5‬ﻧﺴﺒﺔ ﺍﻟﻤﻮﺍﻃﻨﺎﺕ ﺍﻟﻨﺰﻳﻼﺕ ﻓﻲ ﺳﺠﻦ ﺍﻟﺪﻣﺎﻡ‬

‫ﻋﻤﻠﻴﺔ ﺟﺮﺍﺣﻴﺔ ﻹﻋﺎﺩﺓ ﺗﻮﺻﻴﻞ ﺃﻭﺗﺎﺭ ﺇﺻﺒﻊ ﻭﺍﻟﺪﺓ »ﻃﻔﻠﺔ ﻳﻨﺒﻊ«‬ ‫ﻳﻨﺒﻊ ‪ -‬ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ اﻟﻌﺮﰲ‬ ‫أﺟﺮت واﻟﺪة ﻃﻔﻠﺔ ﻳﻨﺒﻊ اﻟﺘﻲ ﺗﻠﻘﺖ‬ ‫ﻋﺪة ﻃﻌﻨﺎت ﻋﲆ ﻳﺪ ﺧﺎدﻣﺘﻬﺎ اﻹﺛﻴﻮﺑﻴﺔ‬ ‫ﺻﺒﺎح أﻣﺲ ﻋﻤﻠﻴﺔ ﺟﺮاﺣﻴﺔ ﻹﻋﺎدة ﺗﻮﺻﻴﻞ‬

‫أوﺗﺎر إﺻﺒﻊ اﻟﺴﺒﺎﺑﺔ ﻟﻠﻴﺪ اﻟﻴﻤﻨﻰ ﻧﺘﻴﺠﺔ‬ ‫اﻟﺠﺮح اﻟﻘﻄﻌﻲ اﻟﺬي أﺻﻴﺒﺖ ﺑﻪ‪ .‬وﺑﻦ‬ ‫ﻣﺪﻳﺮ اﻟﻌﻼﻗﺎت اﻟﻌﺎﻣﺔ واﻹﻋﻼم ﺑﺼﺤﺔ ﻳﻨﺒﻊ‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ ﺣﺎدي أن ﻣﺪة اﻟﺸﻔﺎء اﻤﺘﻮﻗﻌﺔ‬ ‫ﻟﻸم أرﺑﻌﺔ أﺳﺎﺑﻴﻊ ﺗﻘﺮﻳﺒﺎ‪ ،‬ﻣﺘﻮﻗﻌﺎ ﺧﺮوﺟﻬﺎ‬

‫ﻣﻦ اﻤﺴﺘﺸﻔﻰ ﺧﻼل اﻟﻴﻮﻣﻦ اﻤﻘﺒﻠﻦ ﰲ‬ ‫ﺣﺎﻟﺔ ﻋﺪم ﺣﺪوث ﻣﻀﺎﻋﻔﺎت أﺧﺮى ﺟﺮاء‬ ‫اﻟﻌﻤﻠﻴﺔ‪ .‬وﺣﻮل اﻻﺑﻨﺔ أﺷﺎر ﺣﺎدي إﱃ ﺗﺤﺴﻦ‬ ‫ﺣﺎﻟﺘﻬﺎ اﻟﺼﺤﻴﺔ‪ ،‬ﻣﺆﻛﺪا أﻧﻪ روﻋﻲ ﺧﻼل‬ ‫ﻓﱰة وﺟﻮدﻫﺎ وواﻟﺪﺗﻬﺎ ﺑﺎﻤﺴﺘﺸﻔﻰ ﺗﻜﺜﻴﻒ‬

‫ﻣﺮور اﻟﻄﺒﻴﺒﺔ اﻟﻨﻔﺴﻴﺔ واﻻﺧﺘﺼﺎﺻﻴﺔ‬ ‫اﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻴﺔ ﻋﻠﻴﻬﻤﺎ‪ ،‬ﺑﺎﻹﺿﺎﻓﺔ ﻟﻸﻃﺒﺎء‬ ‫اﻤﻌﺎﻟﺠﻦ ﻤﺴﺎﻋﺪﺗﻬﻤﺎ وﺗﺄﻫﻴﻠﻬﻤﺎ ﻧﻔﺴﻴﺎ‬ ‫ﻟﺘﺠﺎوز اﻟﺼﺪﻣﺔ اﻟﺘﻲ ﻣ ّﺮﺗﺎ ﺑﻬﺎ ﺧﻼل ﻫﺬه‬ ‫اﻤﺮﺣﻠﺔ‪ ،‬ﻻﻓﺘﺎ ﺑﺄﻧﻬﻤﺎ أﺑﺪﻳﺘﺎ ﺗﺠﺎوﺑﺎ ﻛﺒﺮاً‪.‬‬

‫ﻗﻀﺎﻳﺎ ﺍﻻﺑﺘﺰﺍﺯ ﻓﻲ ﻣﺤﺎﻛﻢ ﺍﻟﺸﺮﻗﻴﺔ ﺗﺘﺼﺪﺭ ﺑﻮﺍﻗﻊ‪ 97‬ﻗﻀﻴﺔ ﻓﻲ ﻋﺎﻡ ﻭﺍﺣﺪ‬ ‫اﻟﺪﻣﺎم ‪ -‬ﻓﺎﻃﻤﺔ آل دﺑﻴﺲ‬ ‫ﺗﺼﺪرت ﻣﺤﺎﻛﻢ اﻤﻨﻄﻘﺔ اﻟﴩﻗﻴﺔ‬ ‫ﻣﺤﺎﻛﻢ اﻤﻤﻠﻜﺔ ﰲ ﻗﻀﺎﻳﺎ اﻻﺑﺘﺰاز‪،‬‬ ‫ﺣﻴﺚ ﻧُﻈﺮت ‪ 97‬ﻗﻀﻴﺔ‪ ،‬ﺧﻼل اﻟﻌﺎم‬ ‫اﻤﺎﴈ‪ ،‬و‪ 12‬ﻗﻀﻴﺔ ﺧﻼل ﺷﻬﺮ‬ ‫ﻣﺤﺮم ﻣﻦ اﻟﻌﺎم اﻟﺠﺎري‪.‬‬ ‫ﺗﻠﺘﻬﺎ ﻣﺤﺎﻛﻢ ﻣﻜﺔ ﺑﻮاﻗﻊ ‪ 57‬ﻗﻀﻴﺔ‪ ،‬ﺧﻼل‬ ‫‪ 13‬ﺷﻬﺮاً‪ ،‬ﺛﻢ ﻣﺤﺎﻛﻢ اﻟﺮﻳﺎض اﻟﺘﻲ ﺗﻠﻘﺖ‬ ‫‪ 19‬ﻗﻀﻴﺔ‪.‬‬ ‫وذﻛﺮ ﻣﺼﺪر رﺳﻤﻲ ﰲ وزارة اﻟﻌﺪل أن‬

‫ﻗﺎﻋﺔ اﻟﺤﺎﺳﺐ اﻵﱄ‬ ‫اﻟﺪﻣﺎم ‪ -‬ﻓﻬﺪ اﻟﺤﺸﺎم‬ ‫أﻛﺪ ﻣﺪﻳﺮ ﺷـﻌﺒﺔ إﺻﻼﺣﻴﺔ‬ ‫اﻟﺪﻣـﺎم اﻟﻌﻤﻴـﺪ ﻣﺴـﺎﻋﺪ‬ ‫اﻟﺮوﻳـﲇ أن ﻋﺪد اﻤﻮاﻃﻨﺎت‬ ‫اﻟﻨﺰﻳـﻼت ﻟﺪﻳﻬﻢ ﻻ ﻳﺘﺠﺎوز‬ ‫‪ %5‬ﻣﻦ إﺟﻤﺎﱄ اﻟﻨﺰﻳﻼت‪.‬‬ ‫ﻣﻮﺿﺤـﺎ أن ﻏﺎﻟﺒﻴـﺔ ﻗﻀﺎﻳﺎﻫـﻦ‬ ‫ﺗـﱰاوح ﻣـﺎ ﺑـﻦ اﻟﻼأﺧﻼﻗﻴـﺔ‬ ‫واﻤﺨﺪرات‪.‬‬ ‫وﻧـﻮه ﺑﻘـﺮب اﻓﺘﺘـﺎح اﻤﺒﻨـﻰ‬ ‫اﻟﺤﺪﻳـﺚ ﻟﻠﻨﺰﻳـﻼت ﺑﺪﻳـﻼ ﻋـﻦ‬ ‫اﻟﺤﺎﱄ‪.‬‬ ‫وأﺷـﺎر اﻟﺮوﻳـﲇ إﱃ أن‬ ‫إﺻﻼﺣﻴـﺔ اﻟﺪﻣﺎم ﺗﻘـﺪم ﻟﻠﻨﺰﻻء‬ ‫واﻟﻨﺰﻳـﻼت ﻣﺨﺘﻠـﻒ اﻟﱪاﻣـﺞ‬ ‫اﻟﺘـﻲ ﻣـﻦ ﺷـﺄﻧﻬﺎ اﻤﺴـﺎﻫﻤﺔ ﰲ‬ ‫ﺗﻘﻮﻳﻤﻬﻢ‪.،‬‬ ‫إﺿﺎﻓـﺔ إﱃ اﻟﱪاﻣﺞ اﻟﻌﻠﻤﻴﺔ‬ ‫واﻟﺘﺜﻘﻴﻔﻴـﺔ واﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻴـﺔ اﻟﺘـﻲ‬ ‫ﻳﺘﻢ ﺗﻘﺪﻳﻤﻬﺎ ﻟﻬﻢ‪ ،‬ﺣﺘﻰ ﻳﺼﺒﺤﻮا‬ ‫ﻋﻨـﺎﴏ ﻓﻌﺎﻟـﺔ ﰲ اﻤﺠﺘﻤـﻊ‬ ‫وﻳﻀﻤﻨﻮا ﻓﺮﺻﺎ ً ﻣﺘﻌﺪدة ﻟﻠﻜﺴﺐ‬ ‫اﻤﺎﱄ ﺑﻄـﺮق ﻧﻈﺎﻣﻴﺔ ﺑﻌﺪ إﻃﻼق‬ ‫ﴎاﺣﻬﻢ‪.‬‬ ‫وﻟﻔـﺖ إﱃ أن ﻣـﻦ أﺑـﺮز‬ ‫اﻟﱪاﻣﺞ اﻟﺘـﻲ ﺗﻨﻔﺬﻫﺎ اﻹﺻﻼﺣﻴﺔ‬

‫ﺟﺎﻧﺐ ﻣﻦ اﻤﺨﻴﻢ اﻟﺮﺑﻴﻌﻲ‬

‫اﻟﻌﻤﻴﺪ ﻣﺴﺎﻋﺪ ﺑﻦ ﺻﻼب‬ ‫ﰲ اﻟﻮﻗﺖ اﻟﺮاﻫﻦ ﺗﺘﻤﺜﻞ ﰲ دورات‬ ‫ﰲ اﻟﺤﺎﺳﺐ اﻵﱄ‪ ،‬وﺑﺮاﻣﺞ أﴎﻳﺔ‬

‫)اﻟﴩق(‬

‫وﻣﻬﻨﻴـﺔ وﺗﺠﺎرﻳـﺔ إﱃ ﺟﺎﻧـﺐ‬ ‫دورات ﺗﻄﻮﻳﺮ اﻟﺬات‪ ،‬ﻛﻤﺎ ﻳﻮﺟﺪ‬ ‫ﺑﺮاﻣـﺞ ﻋﲆ ﻣـﺪار اﻟﻌـﺎم ﺗﺘﻌﻠﻖ‬ ‫ﺑﺎﻟﺠﺎﻧـﺐ اﻟﺪﻳﻨـﻲ واﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻲ‪،‬‬ ‫ﻓﻴﻤـﺎ ﻳﺘﻀﻤﻦ أﺣـﺪث ﺑﺮاﻣﺠﻬﻢ‬ ‫ﻋـﲆ إﻗﺎﻣـﺔ »ﻣﻬﺮﺟـﺎن اﻟﺮﺑﻴﻊ«‬ ‫ﺑﺎﻟﺘﺰاﻣﻦ ﻣﻊ ﻓﱰة ﺗﺤﺴﻦ اﻷﺟﻮاء‬ ‫اﻟﺒﺎردة ﻧﺴﺒﻴﺎ‪.‬‬ ‫ﺣﻴـﺚ ﻳﺸـﺘﻤﻞ اﻤﻬﺮﺟـﺎن‬ ‫ﻋﲆ ﻣﻼﻋـﺐ ﻛﺮة ﻗﺪم وﻣﺴـﺎﺑﺢ‬ ‫ﺻﺎﺑﻮﻧﻴـﺔ‪ ،‬وﺑﺮﻛـﺔ ﻟﻠﺴـﺒﺎﺣﺔ‪،‬‬ ‫وﻣﺨﻴـﻢ ﺗﺮاﺛـﻲ‪ ،‬واﻟﻌﺪﻳـﺪ ﻣـﻦ‬ ‫اﻤﺴﺎﺑﻘﺎت واﻟﻔﻌﺎﻟﻴﺎت اﻤﺼﺎﺣﺒﺔ‬ ‫ﻟﻠﻤﻬﺮﺟﺎن‪.‬‬

‫‪ 176‬ﺣﺎﺩﺛ ﹰﺎ ﻣﺮﻭﺭﻳ ﹰﺎ ﺧﻼﻝ ﺃﺳﺒﻮﻉ ﻓﻲ ﺍﻟﺪﻣﺎﻡ‬ ‫اﻟﺪﻣﺎم ‪ -‬ﻋﲇ آل ﻓﺮﺣﺔ‬ ‫أﻋﻠﻦ اﻟﻨﺎﻃﻖ اﻹﻋﻼﻣﻲ ﻤﺮور‬ ‫اﻤﻨﻄﻘﺔ اﻟﴩﻗﻴﺔ اﻤﻘﺪم ﻋﲇ‬ ‫اﻟﺰﻫﺮاﻧﻲ‪ ،‬ﻋﻦ ﺗﺴﺠﻴﻞ ‪176‬‬ ‫ﺣﺎدﺛـﺎ ً ﻣﺮورﻳـﺎ ً ﰲ ﺣﺎﴐة‬ ‫اﻟﺪﻣﺎم ﺧﻼل أﺳﺒﻮع‪ ،‬وﺗﻤّ ﺖ‬ ‫ﻣﺒﺎﴍﺗﻬﺎ ﻣـﻦ اﻟﺠﻬـﺎت اﻤﻌﻨﻴﺔ‪،‬‬ ‫دون أن ﺗﺴـﻔﺮ ﻋـﻦ إﺻﺎﺑـﺎت أو‬ ‫وﻓﻴﺎت‪.‬‬ ‫ﻻﻓﺘـﺎ ً إﱃ أن ﻋـﺪد اﻟﺤـﻮادث ﰲ‬ ‫ﻣﻌﺪﻟﻪ اﻟﻄﺒﻴﻌﻲ‪.‬‬ ‫وأﻓـﺎد أن ﻣـﺮور اﻟﴩﻗﻴـﺔ‬ ‫ﻳﻌﻤﻞ ﻋﲆ ﺗﻨﻔﻴﺬ ﻋﺪد ﻣﻦ اﻟﺨﻄﻂ‬ ‫اﻤﺮورﻳـﺔ‪ ،‬اﻟﺘـﻲ ﺗﺘﻌﻠـﻖ ﺑﺘﻐﻄﻴﺔ‬ ‫اﻟﺘﻘﺎﻃﻌﺎت‪ ،‬اﻟﺘﻲ ﺗﺸـﻬﺪ ﻛﺜﺎﻓﺔ ﰲ‬

‫اﻤﻘﺪم ﻋﲆ اﻟﺰﻫﺮاﻧﻲ‬ ‫ﺣﺮﻛﺔ اﻤﺮﻛﺒﺎت ﻟﺘﺴﻬﻴﻞ اﻟﺤﺮﻛﺔ‪،‬‬ ‫وﻓـﻚ اﻻﺧﺘﻨﺎﻗـﺎت‪ ،‬وﺗﻨﻔﻴﺬ ﺧﻄﻂ‬ ‫ﻟﻼﻧﺘﺸـﺎر‪ ،‬واﻟﺤﻀـﻮر ﺑﺸـﻜﻞ‬ ‫داﺋـﻢ ﻋﻨـﺪ اﻹﺷـﺎرات اﻤﺮورﻳـﺔ‬

‫واﻟﺘﺤﻮﻳـﻼت ﰲ ﺑﻌـﺾ اﻟﻄﺮﻗﺎت‬ ‫اﻟﺘﻲ ﺗﺨﻀﻊ ﻟﻠﺼﻴﺎﻧـﺔ واﻟﺘﺄﻫﻴﻞ‪،‬‬ ‫ﺑﺎﻹﺿﺎﻓـﺔ إﱃ ﺗﻜﺜﻴـﻒ اﻟﺪورﻳﺎت‬ ‫اﻟﺮاﺟﻠﺔ‪ ،‬ودورﻳﺎت اﻟﺪراﺟﺎت اﻟﺘﻲ‬ ‫ﺗﻐﻄﻲ ﻃﺮﻳـﻖ اﻤﻠﻚ ﻓﻬﺪ ﺑﺸـﻜﻞ‬ ‫دوري ﻟﻔـﻚ ﺑﻌـﺾ اﻻﺧﺘﻨﺎﻗـﺎت‬ ‫اﻟﺘﻲ ﻗﺪ ﺗﺤﺪث ﰲ اﻟﻄﺮﻳﻖ‪ ،‬وإﻧﻬﺎء‬ ‫إﺟﺮاءات اﻟﺤﻮادث داﺧﻞ اﻷﻧﻔﺎق‪.‬‬ ‫وذﻛﺮ أن ﻧﺎﺋـﺐ أﻣﺮ اﻤﻨﻄﻘﺔ‬ ‫اﻷﻣﺮ ﺟﻠـﻮي ﺑـﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ ﺑﻦ‬ ‫ﻣﺴـﺎﻋﺪ‪ ،‬وﺟّ ـﻪ ﺑﺘﻨﻔﻴـﺬ اﻟﺨﻄﻂ‬ ‫اﻤﺮورﻳـﺔ‪ ،‬اﻟﺘـﻲ ﺗﻜﻔـﻞ ﺗﺴـﻬﻴﻞ‬ ‫اﻟﺤﺮﻛـﺔ‪ ،‬وﺧﺪﻣﺔ ﻗﺎﺋﺪي اﻤﺮﻛﺒﺎت‬ ‫ﰲ اﻟﻄﺮﻗـﺎت‪ ،‬وﺗﻜﺜﻴـﻒ اﻟﺤﻀﻮر‬ ‫اﻤﻴﺪاﻧﻲ‪ ،‬وﻓﻚ اﻻﺧﺘﻨﺎﻗﺎت اﻟﺘﻲ ﻗﺪ‬ ‫ﺗﺤﺪث ﰲ ﺑﻌﺾ اﻟﻄﺮق‪.‬‬

‫ﻣﺼﺎﺩﺭﺓ ‪ 300‬ﻛﺮﺗﻮﻥ ﻓﺎﻛﻬﺔ ﻓﻲ ﺍﻟﺠﺒﻴﻞ‬ ‫اﻟﺠﺒﻴﻞ ‪ -‬ﻣﺤﻤﺪ اﻟﺰﻫﺮاﻧﻲ‬

‫اﻟﺨﻀﺎر وﻫﻮ ﰲ ﻣﺴﺘﻮدع اﻟﺠﻤﻌﻴﺔ‬

‫»اﻟﴩق«‬

‫ﺻﺎدر ﻗﺴﻢ اﻷﻣﻦ واﻤﺮاﻗﺒﺔ ﰲ ﺑﻠﺪﻳﺔ اﻟﺠﺒﻴﻞ‬ ‫ﻣﺴـﺎء أﻣﺲ اﻷول ﺛﻼﺛﻤﺎﺋـﺔ ﻛﺮﺗﻮن ﻓﺎﻛﻬﺔ‬ ‫وﺧﻀـﺎر ﻣـﻦ أرﺻﻔﺔ اﻟﺒﻴـﻊ اﻟﻌﺸـﻮاﺋﻴﺔ‪،‬‬ ‫وﺗﻮﺻﻴﻠﻬﺎ أﺧﺮا ً إﱃ ﻣﺴـﺘﻮدﻋﺎت اﻟﺠﻤﻌﻴﺔ‬ ‫اﻟﺨﺮﻳـﺔ ﺑﺎﻟﺠﺒﻴﻞ اﻟﺒﻠﺪ؛ ﺗﻤﻬﻴـﺪا ً ﻟﺘﻮزﻳﻌﻬﺎ‬ ‫ﻋﲆ اﻟﻔﻘﺮاء واﻤﺤﺘﺎﺟﻦ‪.‬‬ ‫وأوﺿـﺢ ﻣﺼـﺪر ﰲ ﺑﻠﺪﻳﺔ اﻟﺠﺒﻴﻞ أن ﻗﺴـﻢ‬ ‫اﻷﻣـﻦ واﻤﺮاﻗﺒـﺔ ﻳﻘـﻮم ﺑﺠـﻮﻻت ﺗﻔﺘﻴﺸـﻴﺔ ﻋﲆ‬ ‫اﻟﻌﺪﻳﺪ ﻣﻦ اﻟﺸﻮارع ﺑﺎﻟﺠﺒﻴﻞ اﻟﺒﻠﺪ ﻤﻼﺣﻘﺔ اﻟﺒﺎﻋﺔ‬ ‫اﻤﺘﺠﻮﻟﻦ اﻟﺬﻳﻦ ﻻﻳﺤﻤﻠﻮن أي ﺗﺮﺧﻴﺺ‪.‬‬ ‫اﻷﻣﺮ اﻟﺬ ي ﻳﻌﺪ ﻣﺨﺎﻟﻔﺎ ً ﻟﻠﻨﻈﺎم‪ ،‬وﻗﺪ ﻳﻌﺮض‬ ‫اﻤﺘﺴﻮﻗﻦ ﻟﺤﺎﻻت ﻣﻦ اﻟﺘﺴﻤﻢ اﻟﻐﺬاﺋﻲ‪.‬‬

‫ﻋﺪد ﻗﻀﺎﻳﺎ اﻻﺑﺘﺰاز ﺧﻼل اﻟﻌﺎم اﻤﻨﴫم‬ ‫‪1433‬ﻫـ‪ ،‬ﺑﻠﻎ ‪ 234‬ﻗﻀﻴﺔ‪ ،‬ﻣﻨﻬﺎ ﺛﻼﺛﻮن‬ ‫ﻗﻀﻴﺔ ﺷﻬﺪﻫﺎ ﺷﻬﺮ ﻣﺤﺮم اﻟﺠﺎري‪ُ ،‬رﻓﻌﺖ‬ ‫ﻣﻦ ﻛﻼ اﻟﺠﻨﺴﻦ ﻟﺘﻌ ّﺮض أﺣﺪ اﻟﻄﺮﻓﻦ إﱃ‬ ‫ﺗﻬﺪﻳﺪات ﻣﻦ اﻟﻄﺮف اﻵﺧﺮ‪.‬‬ ‫وأوﺿﺢ اﻤﺤﺎﻣﻲ واﻤﺴﺘﺸﺎر اﻟﻘﺎﻧﻮﻧﻲ‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ اﻟﺰاﻣﻞ‪ ،‬أن ﻋﻘﻮﺑﺎت اﻻﺑﺘﺰاز‬ ‫ﻣﺨﺘﻠﻔﺔ ﻛﻮﻧﻬﺎ ﺗﺨﻀﻊ ﻟﻨﻈﺎم اﻟﺘﻌﺰﻳﺮ‪،‬‬ ‫اﻟﺬي ﻳﺨﻀﻊ ﻟﺘﻘﺪﻳﺮ اﻟﻘﺎﴈ‪ ،‬وﻋﺎدة ﻣﺎ‬ ‫ﺗﺼﻞ اﻟﻌﻘﻮﺑﺔ ﻓﻴﻬﺎ إﱃ اﻟﺴﺠﻦ ﻋﺪة ﺳﻨﻮات‪،‬‬ ‫ﻟﻜﻦ ﺗﺪاﺧﻞ ﻧﻈﺎم اﻟﺠﺮاﺋﻢ اﻤﻌﻠﻮﻣﺎﺗﻴﺔ ﻳﻐﻠﻆ‬

‫اﻟﻌﻘﻮﺑﺔ‪.‬‬ ‫ﺣﻴﺚ إن ﻏﺎﻟﺒﻴﺔ ﻗﻀﺎﻳﺎ اﻻﺑﺘﺰاز ﺗﻜﻮن‬ ‫ﻋﻦ ﻃﺮﻳﻖ وﺳﺎﺋﻞ اﻻﺗﺼﺎل اﻹﻟﻜﱰوﻧﻴﺔ‬ ‫اﻤﺤﻜﻮﻣﺔ ﺑﻨﻈﺎم واﺿﺢ‪ ،‬ﻳﻨﺺ ﻋﲆ اﻟﺴﺠﻦ‬ ‫ﻤﺪة ﻻ ﺗﺰﻳﺪ ﻋﲆ ﺳﻨﺔ‪ ،‬وﻏﺮاﻣﺔ ﻻ ﺗﺰﻳﺪ‬ ‫ﻋﲆ ﺧﻤﺴﻦ أﻟﻒ رﻳﺎل‪ ،‬أو إﺣﺪى ﻫﺎﺗﻦ‬ ‫اﻟﻌﻘﻮﺑﺘﻦ ﰲ ﺣﺎل ﺗﻬﺪﻳﺪ ﺷﺨﺺ أو اﺑﺘﺰازه‬ ‫ﻟﺤﻤﻠﻪ ﻋﲆ اﻟﻘﻴﺎم ﺑﻔﻌﻞ ﻣﺎ أو اﻻﻣﺘﻨﺎع ﻋﻨﻪ‪.‬‬ ‫وﻗﺎل إن ﻗﻀﺎﻳﺎ اﻻﺑﺘﺰاز ﺗﺒﺪأ ﺑﺮﻓﻊ‬ ‫دﻋﻮى ﻣ ﱠﻤﻦ ﺗﻌﺮض ﻟﻠﺘﻬﺪﻳﺪ ﻣﻦ ﻗِ ﺒﻞ‬ ‫اﻵﺧﺮﻳﻦ إﱃ ﺟﻬﺎت اﻟﻀﺒﻂ اﻟﺠﻨﺎﺋﻲ‬

‫اﻤﺨﺘﺼﺔ ﻣﻊ ﺗﻘﺪﻳﻢ ﻣﺎ ﻳﺜﺒﺖ ﺗﻌﺮﺿﻪ إﱃ‬ ‫اﻟﺘﻬﺪﻳﺪ أو اﻻﺑﺘﺰاز‪ ،‬وﻋﻨﺪ ﺗﺤﺮي اﻟﺠﻬﺎت‬ ‫اﻤﻌﻨﻴﺔ ﻋﲆ ﺿﻮء اﻷدﻟﺔ اﻤﻘﺪﻣﺔ‪ ،‬ﺗﺤﺎل‬ ‫اﻟﻘﻀﻴﺔ إﱃ ﻫﻴﺌﺔ اﻟﺘﺤﻘﻴﻖ واﻻدﻋﺎء اﻟﻌﺎم‪،‬‬ ‫وﻳﺒﻘﻰ اﻤﺘﻬﻢ ﻣﻮﻗﻮﻓﺎ ً ﻣﻨﺬ ﻟﺤﻈﺔ ﺗﻘﺪﻳﻢ‬ ‫اﻟﺒﻼغ‪.‬‬ ‫اﺳﺘﻨﺎدا ً إﱃ ﻗﺮار وزﻳﺮ اﻟﺪاﺧﻠﻴﺔ رﻗﻢ‬ ‫‪ 1900‬اﻟﺬي ﺣﺪد ﺟﺮاﺋﻢ اﻻﺑﺘﺰاز ﺿﻤﻦ‬ ‫اﻟﺠﺮاﺋﻢ اﻟﻜﺒﺮة اﻟﺘﻲ ﺗﻮﺟﺐ اﻟﺘﻮﻗﻴﻒ‪ ،‬وﺑﻌﺪ‬ ‫ذﻟﻚ ﺗﺤﺎل اﻟﻘﻀﻴﺔ إﱃ اﻤﺤﻜﻤﺔ اﻟﺠﺰاﺋﻴﺔ‬ ‫ﻤﻘﺎﺿﺎة اﻤﺘﻬﻢ‪.‬‬


‫ﻣﺤﻠﻴﺎت‬

‫‪10‬‬

‫ا ﺣﺪ ‪25‬ﻣﺤﺮم ‪1434‬ﻫـ ‪ 9‬دﻳﺴﻤﺒﺮ ‪2012‬م اﻟﻌﺪد )‪ (371‬اﻟﺴﻨﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬

‫ﻗﺎﻟﻮا إن ﻣﺎ ﻧﻠﻤﺴﻪ ﻣﻦ ﻧﺠﺎﺣﺎت ﻣﺘﻮاﻟﻴﺔ ﻣﺎ ﻫﻮ إﻻ ﺗﺮﺟﻤﺔ ﻟﻤﺘﺎﺑﻌﺔ أﻣﻴﺮ ﺟﺎزان‬

‫ﻣﺴﺆﻭﻟﻮﻥ ﺗﻨﻔﻴﺬﻳﻮﻥ ﻳﻬﻨﺌﻮﻥ ﺍﻷﻣﻴﺮ ﻣﺤﻤﺪ ﺑﻦ ﻧﺎﺻﺮ ﺑﻤﻨﺎﺳﺒﺔ ﺍﻟﺘﻤﺪﻳﺪ ﻟﻪ ﺃﺭﺑﻊ ﺳﻨﻮﺍﺕ‬ ‫ﺟﺎزان ‪ -‬اﻟﴩق‬ ‫رﻓـﻊ ﻣﺪﻳﺮ ﻋـﺎم اﻟﺸـﺆون اﻟﺼﺤﻴﺔ‬ ‫ﰲ ﻣﻨﻄﻘـﺔ ﺟﺎزان اﻟﺪﻛﺘـﻮر ﺣﻤﺪ ﺑﻦ‬ ‫ﻣﺤﻤﺪ اﻷﻛﺸـﻢ ﺧﺎﻟﺺ آﻳﺎت اﻟﺘﻬﺎﻧﻲ‬ ‫واﻟﺘﱪﻳـﻜﺎت ﺑﺎﻟﺜﻘﺔ اﻤﻠﻜﻴـﺔ اﻟﻜﺮﻳﻤﺔ‬ ‫ﺑﺄﻣﺮ ﺧـﺎدم اﻟﺤﺮﻣﻦ اﻟﴩﻳﻔﻦ اﻤﻠﻚ‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ ﺑـﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ ﺑﺘﻤﺪﻳﺪ ﺧﺪﻣﺔ أﻣﺮ‬ ‫ﻣﻨﻄﻘﺔ ﺟﺎزان ﺻﺎﺣﺐ اﻟﺴﻤﻮ اﻤﻠﻜﻲ اﻷﻣﺮ‬ ‫ﻣﺤﻤﺪ ﺑﻦ ﻧﺎﴏ ﺑـﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ ﻤﺪة أرﺑﻊ‬ ‫ﺳﻨﻮات ﻣﻘﺒﻠﺔ‪.‬‬ ‫وﻗـﺎل اﻟﺪﻛﺘﻮر اﻷﻛﺸـﻢ »أﻫﻨﺊ ﻧﻔﴘ‬ ‫وﺟﻤﻴـﻊ ﻣﻨﺴـﻮﺑﻲ ﺻﺤﺔ ﺟـﺎزان ﻗﺒﻞ أن‬ ‫ﻧﻬﻨﺊ ﺻﺎﺣﺐ اﻟﺴـﻤﻮ اﻤﻠﻜﻲ اﻷﻣﺮ ﻣﺤﻤﺪ‬ ‫ﺑﻦ ﻧـﺎﴏ ﺑﺎﻟﺘﻤﺪﻳﺪ ﻟﻪ ﻣﺪة أرﺑﻊ ﺳـﻨﻮات‬ ‫ﻣﻘﺒﻠﺔ«‪.‬‬ ‫وﺑﻦ ﻣﺴـﺎﻋﺪ اﻤﺪﻳﺮ اﻟﻌﺎم ﻟﻠﺘﺨﻄﻴﻂ‬ ‫واﻟﺘﻄﻮﻳﺮ اﻟﺪﻛﺘﻮر ﻋﻮاﺟﻲ اﻟﻨﻌﻤﻲ أن أﻣﺮ‬ ‫اﻤﻨﻄﻘـﺔ ﻳﻘﻒ ﻣﻊ اﻟﺼﻐﺮ ﻗﺒﻞ اﻟﻜﺒﺮ ﻓﻬﻮ‬ ‫ﺻﺎﺣـﺐ اﻤﻮاﻗﻒ ﻣﻊ أﺑﻨﺎء ﺟﺎزان‪ ،‬ﻻﻓﺘﺎ ً إﱃ‬ ‫أن اﻤﻨﻄﻘـﺔ ﺷـﻬﺪت ﰲ اﻟﺴـﻨﻮات اﻷﺧﺮة‬ ‫ﻗﻔـﺰات ﺗﻨﻤﻮﻳﺔ ﻛﺒﺮة ﺑﻔﻀﻞ اﻟﻠﻪ ﺛﻢ ﺑﺪﻋﻢ‬ ‫وﻻة اﻷﻣﺮ‪ ،‬وﻣﺘﺎﺑﻌﺔ ﻣﺴـﺘﻤﺮة وﺣﺜﻴﺜﺔ ﻣﻦ‬

‫د‪ .‬ﻣﺤﻤﺪ اﻟﺤﺎزﻣﻲ‬

‫أﺣﻤﺪ اﻟﺰﻣﻴﻢ‬

‫ﻗﺒﻞ اﻷﻣﺮ ﻣﺤﻤﺪ ﺑﻦ ﻧﺎﴏ‪.‬‬ ‫وﻗـﺪم ﻣﺴـﺎﻋﺪ اﻤﺪﻳﺮ اﻟﻌـﺎم ﻟﻺﻣﺪاد‬ ‫اﻟﺪﻛﺘـﻮر ﻋﻴـﴗ دﻻك اﻟﺘﻬﻨﺌـﺔ اﻟﺨﺎﻟﺼﺔ‬ ‫ﻟﺼﺎﺣﺐ اﻟﺴـﻤﻮ اﻤﻠﻜﻲ اﻷﻣـﺮ ﻣﺤﻤﺪ ﺑﻦ‬ ‫ﻧﺎﴏ ﻋﲆ ﻫﺬا اﻟﺘﺠﺪﻳﺪ اﻤﺴـﺘﺤﻖ‪ ،‬ﻣﺸـﺮا ً‬ ‫إﱃ أن ﺗﻠـﻚ اﻤﻮاﻓﻘﺔ ﺗﺄﺗـﻲ ﻣﻦ ﺣﺮص وﻻة‬ ‫اﻷﻣﺮ ﻋـﲆ اﺧﺘﻴـﺎر اﻟﺮﺟﻞ اﻤﻨﺎﺳـﺐ اﻟﺬي‬ ‫ﻳﻌﻤﻞ ﻤﺎ ﻓﻴﻪ ﺧﺮ أﺑﻨﺎء اﻤﻨﻄﻘﺔ‪.‬‬ ‫ﻓﻴﻤﺎ ﻋﱪ ﻣﺴﺎﻋﺪ اﻤﺪﻳﺮ اﻟﻌﺎم ﻟﻠﺼﺤﺔ‬ ‫اﻟﻌﺎﻣﺔ اﻟﺪﻛﺘـﻮر ﻳﺤﻴﻰ ﺻﻮﻻن ﻋﻦ ﻓﺮﺣﺘﻪ‬ ‫ﺑﺎﻟﺘﺠﺪﻳـﺪ ﻷﻣـﺮ اﻤﻨﻄﻘـﺔ‪ ،‬ﻣﺆﻛـﺪا ً أن ﻧﺒﺄ‬ ‫ﺗﻤﺪﻳﺪ ﺧﺪﻣﺔ اﻷﻣﺮ ﻣﺤﻤﺪ ﺑﻦ ﻧﺎﴏ أدﺧﻞ‬ ‫اﻟﺒﻬﺠﺔ واﻟﻔﺮح ﻋﲆ ﻛﺎﻓﺔ أﺑﻨﺎء اﻤﻨﻄﻘﺔ‪.‬‬ ‫ورﻓﻊ ﻣﺴـﺎﻋﺪ اﻤﺪﻳﺮ اﻟﻌﺎم ﻟﻠﺸـﺆون‬ ‫اﻟﻬﻨﺪﺳﻴﺔ واﻤﺸـﺎرﻳﻊ اﻤﻬﻨﺪس ﻋﲇ زﻛﺮي‬ ‫اﻟﺘﻬﻨﺌﺔ ﻷﻣﺮ ﺟﺎزان ﺑﻤﻨﺎﺳﺒﺔ ﺻﺪور اﻷﻣﺮ‬ ‫اﻟﺴـﺎﻣﻲ اﻟﻜﺮﻳـﻢ ﺑﺘﻤﺪﻳﺪ ﺧﺪﻣﺘـﻪ ﺑﻤﺮﺗﺒﺔ‬ ‫وزﻳﺮ‪ ،‬ﻣﻌﺘﱪا ً اﻟﺜﻘـﺔ اﻟﻐﺎﻟﻴﺔ ﻣﻦ وﻻة اﻷﻣﺮ‬ ‫ﻫﻲ اﻣﺘـﺪاد ﻟﻠﺪﻋﻢ واﻟﺮﻋﺎﻳـﺔ اﻟﺘﻲ ﺗﺤﻈﻰ‬ ‫ﺑﻬﺎ اﻤﻨﻄﻘﺔ‪.‬‬ ‫وﻣﻦ ﺟﺎﻧﺒﻪ‪ ،‬ﻗﺎل ﻣﺴﺎﻋﺪ اﻤﺪﻳﺮ اﻟﻌﺎم‬ ‫ﻟﻠﺸـﺆون اﻹدارﻳـﺔ واﻤﺎﻟﻴـﺔ ﻋﻴﴗ دﺣﻼن‬ ‫»ﻳﺴـﻌﺪﻧﻲ أن أزف اﻟﺘﻬﺎﻧﻲ ���ﻣﺮ اﻤﻨﻄﻘﺔ‬

‫د‪ .‬ﻋﻮاﺟﻲ اﻟﻨﻌﻤﻲ‬

‫ﻣﺴﺘﺸﻔﻰ اﻷﻣﺮ ﻣﺤﻤﺪ ﺑﻦ ﻧﺎﴏ اﻟﺘﺨﺼﴢ ﺑﺠﺎزان‬ ‫ﺑﻬﺬه اﻟﺜﻘﺔ اﻤﻠﻜﻴﺔ اﻟﻜﺮﻳﻤﺔ«‪ ،‬داﻋﻴﺎ اﻟﻠﻪ أن‬ ‫ﻳﺤﻔﻆ ﺧـﺎدم اﻟﺤﺮﻣﻦ اﻟﴩﻳﻔﻦ وﺳـﻤﻮ‬ ‫وﱄ اﻟﻌﻬـﺪ ووﻃﻨﻨـﺎ اﻟﻐـﺎﱄ ﻣﻦ ﻛﻞ ﺳـﻮء‬ ‫وﻣﻜﺮوه‪.‬‬

‫ﻋﻴﴗ دﻻك‬

‫د‪ .‬ﺣﻤﺪ اﻷﻛﺸﻢ‬

‫ووﺟـﻪ ﻣﺴـﺎﻋﺪ اﻤﺪﻳﺮ اﻟﻌـﺎم ﻟﻠﻄﺐ‬ ‫اﻟﻌﻼﺟﻲ اﻟﺪﻛﺘﻮر ﻣﻘﺒﻮل ﻣﻐﻔﻮري ﺷﻜﺮه‬ ‫ﻟﻠﻘﻴـﺎدة ﻟﺼﺪور اﻤﻮاﻓﻘـﺔ اﻟﻜﺮﻳﻤﺔ ﻟﺜﻘﺘﻬﺎ‬ ‫واﻟﺘﻤﺪﻳﺪ ﻷﻣﺮ اﻤﻨﻄﻘﺔ‪ ،‬واﺳـﺘﻤﺮار ﻣﺴﺮة‬

‫ﻣﻘﺒﻮل ﻣﻐﻔﻮري‬

‫ﻗﺎﺳﻢ اﻟﻘﺤﻄﺎﻧﻲ‬

‫»اﻟﴩق«‬

‫اﻟﺨـﺮ واﻟﻌﻄﺎء واﻟﻨﻬﻀـﺔ‪ ،‬ﻣﺆﻛﺪا ً أن أﻣﺮ‬ ‫ﺟﺎزان ﻳﺤﻈﻰ ﺑﺤﺐ وﺗﻘﺪﻳـﺮ ﺟﻤﻴﻊ أﺑﻨﺎء‬ ‫ﻣﻨﻄﻘﺘﻪ‪.‬‬ ‫ﻛﻤﺎ ﻗﺪم اﻤﴩف اﻟﻌﺎم ﻋﲆ ﻣﺴﺘﺸﻔﻰ‬

‫ﻋﻴﴗ دﺣﻼن‬

‫اﻤﻠـﻚ ﻓﻬـﺪ اﻤﺮﻛـﺰي ﰲ ﺟـﺎزان اﻟﺪﻛﺘﻮر‬ ‫ﺣﺴـﻦ اﻟﺸـﻌﺒﻲ اﻟﺘﻬﻨﺌﺔ ﻟﻸﻣﺮ ﻣﺤﻤﺪ ﺑﻦ‬ ‫ﻧـﺎﴏ ﺑﻤﻨﺎﺳـﺒﺔ ﺻـﺪور اﻷﻣﺮ اﻟﺴـﺎﻣﻲ‬ ‫اﻟﻜﺮﻳـﻢ ﺑﺘﻤﺪﻳﺪ ﺧﺪﻣﺘﻪ ﻣﺪة أرﺑﻊ ﺳـﻨﻮات‬ ‫ﻣﻘﺒﻠـﺔ‪ ،‬ﻣﺒﻴﻨﺎ ً أن ﻫـﺬه اﻟﺜﻘـﺔ اﻟﻐﺎﻟﻴﺔ ﻣﻦ‬ ‫وﻻة اﻷﻣﺮ ﻫﻲ اﻣﺘﺪاد ﻟﻠﺪﻋﻢ واﻟﺮﻋﺎﻳﺔ اﻟﺘﻲ‬ ‫ﺗﺤﻈﻰ ﺑﻬﺎ اﻤﻨﻄﻘﺔ‪.‬‬ ‫وﻗﺎل اﺳﺘﺸـﺎري اﻷﻣﺮاض اﻤﻌﺪﻳﺔ ﰲ‬ ‫ﻣﺴﺘﺸـﻔﻰ اﻤﻠﻚ ﻓﻬـﺪ ﰲ ﺟـﺎزان اﻟﺪﻛﺘﻮر‬ ‫ﻣﺤﻤـﺪ اﻟﺤﺎزﻣـﻲ »ﺗﻠﻘﻴﺖ ﺑﺒﺎﻟـﻎ اﻟﻐﺒﻄﺔ‬ ‫واﻟﻔـﺮح واﻟـﴪور ﺻـﺪور اﻷﻣـﺮ اﻤﻠﻜﻲ‬ ‫اﻟﻜﺮﻳﻢ ﺑﺎﻟﺘﻤﺪﻳﺪ ﻷﻣﺮﻧﺎ اﻤﺤﺒﻮب‪ ،‬وإن دل‬ ‫ﻫـﺬا ﻓﻴﺪل ﻋﲆ ﺣـﺮص وﻻة أﻣﺮﻧﺎ ﻋﲆ ﻫﺬا‬ ‫اﻟﺠـﺰء اﻟﻐـﺎﱄ ﻣﻦ ﺑﻼدﻧـﺎ‪ ،‬وﺣﺮﺻﻬﻢ ﻋﲆ‬ ‫راﺣﺔ وﻣﺼﻠﺤﺔ اﻤﻮاﻃﻨﻦ«‪.‬‬ ‫وﻋﱪ ﻣﺪﻳﺮ اﻹﻋﻼم اﻟﺼﺤﻲ ﰲ ﺟﺎزان‬ ‫ﻣﺤﻤـﺪ اﻟﺼﻤﻴـﲇ ﻋـﻦ ﺧﺎﻟـﺺ اﻟﺘﻬﺎﻧﻲ‬ ‫واﻟﺘﱪﻳﻜﺎت ﻟﺼﺎﺣﺐ اﻟﺴﻤﻮ اﻤﻠﻜﻲ اﻷﻣﺮ‬ ‫ﻣﺤﻤﺪ ﺑﻦ ﻧﺎﴏ‪ ،‬ﻣﺒﻴﻨﺎ ً أن اﻤﻨﻄﻘﺔ ﺗﺤﻈﻰ‬ ‫ﺑﺎﻟﻌﻨﺎﻳـﺔ واﻻﻫﺘﻤﺎم؛ ﺣﻴﺚ ﻳﻠﻤﺲ اﻟﻘﺎﴆ‬ ‫واﻟﺪاﻧﻲ ﻣﻦ أﺑﻨﺎء ﻫﺬه اﻤﻨﻄﻘﺔ اﻟﻐﺎﻟﻴﺔ ﻋﲆ‬ ‫ﻗﻠﻮﺑﻨﺎ ﻳﻮﻣﺎ ً ﺑﻌﺪ ﻳﻮم ﻫﺬا اﻻﻫﺘﻤﺎم‪.‬‬ ‫وأوﺿـﺢ ﻣﺪﻳـﺮ ﻣﻜﺘﺐ اﻤﺪﻳـﺮ اﻟﻌﺎم‬

‫ﻋﲇ زﻛﺮي‬

‫إﺑﺮاﻫﻴﻢ اﻟﻨﻌﻤﻲ‬

‫ﻟﻠﺸـﺆون اﻟﺼﺤﻴـﺔ ﻗﺎﺳـﻢ اﻟﻘﺤﻄﺎﻧـﻲ‬ ‫أن اﻟﺘﺠﺪﻳـﺪ ﻷﻣـﺮ ﻣﻨﻄﻘﺔ ﺟـﺎزان ﻳﺘﻴﺢ‬ ‫اﻟﻔﺮﺻـﺔ ﻤﻮاﺻﻠﺘﻪ ﻣﺴـﺮة اﻟﺘﻨﻤﻴﺔ اﻟﺘﻲ‬ ‫ﺗﺸﻬﺪﻫﺎ اﻤﻨﻄﻘﺔ ﰲ ﻇﻞ اﻟﺪﻋﻢ اﻟﺬي ﺗﻮﻟﻴﻪ‬ ‫ﺣﻜﻮﻣـﺔ ﺧﺎدم اﻟﺤﺮﻣـﻦ اﻟﴩﻳﻔﻦ ووﱄ‬ ‫ﻋﻬﺪه اﻷﻣﻦ ﻟﺠﻤﻴﻊ اﻟﺨﺪﻣﺎت‪.‬‬ ‫وﻫﻨﺄ ﻣﺪﻳﺮ ﻣﺮﻛﺰ اﻟﺘﺪرﻳﺐ واﻻﺑﺘﻌﺎث‬ ‫ﰲ ﺻﺤـﺔ ﺟـﺎزان اﻟﺪﻛﺘـﻮر إﺑﺮاﻫﻴـﻢ‬ ‫اﻟﻨﻌﻤـﻲ ﻧﻔﺴـﻪ وأﻫﺎﱄ اﻤﻨﻄﻘـﺔ ﻟﺼﺪور‬ ‫اﻷﻣﺮ اﻟﺴـﺎﻣﻲ اﻟﺬي أﺛﻠﺞ ﺻﺪورﻧﺎ‪ ،‬وﻗﺎل‬ ‫»ﻧﺸـﻌﺮ ﺑﺎﻟﺴـﻌﺎدة اﻟﺘﻲ ﺗﻐﻤﺮﻧـﺎ ﺟﻤﻴﻌﺎ ً‬ ‫ﺑﻬـﺬا اﻟﻨﺒﺄ اﻟﺴـﺎر«‪ ،‬ﻣﻀﻴﻔـﺎ ً »أن ﻣﻨﻄﻘﺔ‬ ‫ﺟﺎزان ﺷـﻬﺪت ﺗﻄﻮرا ﻛﺒـﺮا ﰲ ﻛﺜﺮ ﻣﻦ‬ ‫اﻤﺠﺎﻻت‪ ،‬واﻟﺤﻜﻮﻣﺔ ﺗﺒﺬل اﻟﻐﺎﱄ واﻟﻨﻔﻴﺲ‬ ‫ﰲ ﺳﺒﻴﻞ راﺣﺔ اﻤﻮاﻃﻦ«‪.‬‬ ‫وﻟﻔـﺖ ﻣﺪﻳـﺮ اﻟﺨﺪﻣـﺎت ﰲ ﺻﺤـﺔ‬ ‫ﺟﺎزان أﺣﻤﺪ زﻣﻴـﻢ إﱃ أن ﻣﻨﻄﻘﺔ ﺟﺎزان‬ ‫ﺗﺤﻈـﻰ ﺑﺎﻟﻌﻨﺎﻳـﺔ واﻻﻫﺘﻤـﺎم ﻣـﻦ اﻷﻣﺮ‬ ‫ﻣﺤﻤـﺪ ﺑـﻦ ﻧـﺎﴏ‪ ،‬ﻣﺆﻛـﺪا ً أﻧﻬﺎ ﺗﺸـﻬﺪ‬ ‫ﺗﻄﻮرا ﻛﺒﺮا ﰲ ﻛﺜﺮ ﻣـﻦ ﺟﻮاﻧﺐ اﻟﺤﻴﺎة‪،‬‬ ‫وأن أﻣـﺮ اﻤﻨﻄﻘـﺔ ﻳﺤـﺮص ﻋـﲆ ﺗﺬﻟﻴﻞ‬ ‫ﺟﻤﻴﻊ اﻟﻌﻘﺒﺎت واﻟﻌﻮاﺋﻖ اﻟﺘﻲ ﺗﻌﻮق ﺳﺮ‬ ‫اﻤﴩوﻋﺎت‪.‬‬

‫د‪ .‬ﻳﺤﻴﻰ ﺻﻮﻻن‬

‫ﻣﺤﻤﺪ اﻟﺼﻤﻴﲇ‬


‫ﺗﻨﻔﻴﺬ ﺃﻛﺜﺮ ﻣﻦ ‪ 140‬ﻣﺸﺮﻭﻉ ﻣﻴﺎﻩ ﻭﺻﺮﻑ ﺻﺤﻲ ﻭﺳﻘﻴﺎ ﻓﻲ ﺟﺎﺯﺍﻥ ﻭﻣﺤﺎﻓﻈﺎﺗﻬﺎ‬ ‫ﺟﺎزان ‪ -‬اﻟﴩق‬

‫ﻧﻔﺬت ﻣﺪﻳﺮﻳﺔ اﻤﻴـﺎه ﰲ ﻣﻨﻄﻘﺔ ﺟﺎزان وﻣﺤﺎﻓﻈﺎﺗﻬﺎ أﻛﺜﺮ‬ ‫ﻣﻦ ‪ 140‬ﻣﴩوع ﻣﻴـﺎه وﴏف ﺻﺤﻲ ﻣﻨﻬﺎ ‪ 27‬ﻣﴩوع‬ ‫ﻟﺨﺪﻣﺔ أﻫـﺎﱄ ﻣﺪﻳﻨﺔ ﺟﺎزان‪ ،‬ﺑﺘﻜﻠﻔـﺔ إﺟﻤﺎﻟﻴﺔ ﺗﻘﺪر ﺑﻨﺤﻮ‬ ‫‪ 466‬ﻣﻠﻴﻮﻧـﺎ ً و‪ 949‬أﻟﻔـﺎ ً و‪ 396‬رﻳﺎﻻً‪ ،‬وأوﺿﺢ ﻣﺪﻳﺮ ﻋﺎم‬ ‫اﻤﻴـﺎه ﰲ اﻤﻨﻄﻘﺔ ﺣﻤﺰة ﻋﻤﺮ ﻗﻨﺎﻋﻲ‪ ،‬أن اﻤﴩوﻋﺎت ﺗﴩف‬ ‫ﻋﻠﻴﻬـﺎ اﻤﺪﻳﺮﻳﺔ اﻟﻌﺎﻣﺔ ﻟﻠﻤﻴﺎه‪ ،‬ﻻﻓﺘﺎ ً إﱃ أن ﻫﻨﺎك ﻣﴩوﻋﺎت‬ ‫أﺧﺮى ﻣﺎزاﻟﺖ ﺗﺤﺖ اﻟﺘﻨﻔﻴﺬ أو اﻟﱰﺳﻴﺔ‪.‬‬

‫ﻣﺤﻠﻴﺎت‬

‫‪11‬‬ ‫وأﺿﺎف ﻗﻨﺎﻋﻲ أن ﻫﻨﺎك ﻣﴩوﻋﺎت ﺗﺨﺪم‬ ‫أﻫـﺎﱄ ﻣﺤﺎﻓﻈـﺔ ﺻﺒﻴـﺎ ﺑﻠـﻎ ﻋﺪدﻫﺎ ‪13‬‬ ‫ﻣﴩوﻋﺎ ً ﺑﺘﻜﻠﻔﺔ إﺟﻤﺎﻟﻴﺔ ‪283,041,674‬‬ ‫ﻋﺎل ﺑﺴﻌﺔ‬ ‫رﻳﺎﻻً‪ ،‬وﺗﻤﺜﻠﺖ ﰲ إﻧﺸـﺎء ﺧﺰان ٍ‬ ‫‪ 1200‬ﻣﱰ ﻣﻜﻌﺐ‪ ،‬وﻗﺎﻣﺖ أﻳﻀﺎ ً ﺑﺈﻧﺸـﺎء‬ ‫ﺷـﺒﻜﺎت ﻣﻴﺎه ﰲ ﺻﺒﻴـﺎ‪ ،‬وﺗﻜﻤﻠﺔ اﻷﻋﻤﺎل‬ ‫اﻤﺘﺒﻘﻴـﺔ ﻣﻦ اﻤﺮﺣﻠﺔ اﻷوﱃ‪ ،‬واﻹﴍاف ﻋﲆ‬ ‫ﻣﴩوﻋﺎت ﺷـﺒﻜﺎت ﻣﻴﺎه ﺻﺒﻴـﺎ وﺗﺮﻣﻴﻢ‬ ‫ﻣﺒﻨﻰ اﻟﻬﻴﺪرﻟﻮﺟﻴﺎ وﺗﻜﻤﻠﺘﻪ‪.‬‬ ‫وﺑﻠﻐـﺖ ﻧﺴـﺒﺔ اﻹﻧﺠـﺎز ﰲ ﻣﴩوﻋـﺎت‬ ‫اﻤﻴـﺎه ﰲ ﺑﻴﺶ وأﺑﻮﻋﺮﻳـﺶ وﻣﺪﻳﻨﺔ ﺻﺒﻴﺎ‬ ‫وﺻﺎﻣﻄـﺔ ‪ ،85%‬وﻣﺎزاﻟـﺖ ﺗﻨﻔـﺬ اﻤﻴﺎه‬ ‫اﻤﺮﺣﻠﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ ﻣﻦ ﻣﴩوع ﺷـﺒﻜﺎت ﻣﻴﺎه‬ ‫اﻟﴩب وﺧﺰاﻧﺎت ﰲ ﻗﺮى ﺻﺒﻴﺎ‪.‬‬ ‫أﻣﺎ اﻤﺮﺣﻠﺔ اﻟﺜﺎﻟﺜﺔ‪ ،‬ﻓﺘﻀﻢ ﻣﴩوع أﻋﻤﺎل‬ ‫اﻤﻮﻗﻊ اﻟﻌﺎم ﻤﴩوﻋﺎت اﻤﻴﺎه ﻤﺪﻳﻨﺔ ﺻﺒﻴﺎ‪،‬‬ ‫وﻣـﴩوع ﺗﻨﻔﻴـﺬ اﻟﺨﻄـﻮط اﻟﻨﺎﻗﻠـﺔ ﻣﻦ‬ ‫ﺧﺰاﻧـﺎت اﻟﺘﺤﻠﻴـﺔ إﱃ ﺧﺰاﻧﺎت وﺷـﺒﻜﺎت‬ ‫اﻤﻴﺎه اﻤﺮﺣﻠﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‪.‬‬ ‫ﻛﻤﺎ أﻧـﻪ ﺗﻢ اﻻﻧﺘﻬﺎء ﻣـﻦ ﺗﻨﻔﻴﺬﻫﺎ أرﺑﻌﻦ‬ ‫ﻣﴩوﻋﺎ ً ﻟﻠﻤﻴﺎه‪ ،‬وﻳﺘﻢ ﺣﺎﻟﻴﺎ ً ﺗﻨﻔﻴﺬ ﺳـﺘﻦ‬ ‫أﺧـﺮى‪ ،‬ﻛﻤﺎ ﺗﻌﻤﻞ اﻤﺪﻳﺮﻳﺔ ﻋﲆ ﺗﻨﻔﻴﺬ ‪36‬‬ ‫ﻣﴩوﻋﺎ ً ﺧﺎﺻﺎ ً ﺑﺘﺤﻮﻳﻞ ﺗﺸﻐﻴﻞ ﻣﺤﻄﺎت‬ ‫ﺿـﺦ اﻤﻴـﺎه ﰲ اﻤﴩوﻋـﺎت اﻟﺘﺎﺑﻌـﺔ ﻟﻬﺎ‬ ‫ﻣﻦ اﻟﺪﻳـﺰل إﱃ اﻟﻜﻬﺮﺑـﺎء‪ ،‬و‪ 39‬ﻣﴩوﻋﺎ ً‬ ‫ﻟﺘﺤﻮﻳﻞ اﻟﻜﻮﻟﺮا ﻣﻦ ﻳﺪوﻳﺔ إﱃ ﻏﺎزﻳﺔ‪ ،‬إﱃ‬ ‫ﺟﺎﻧـﺐ ﻋﺪة ﻣﴩوﻋﺎت ﻟﺘﺸـﻐﻴﻞ ‪ 52‬ﺑﱤا ً‬ ‫ﺟﺪﻳﺪة ﰲ ﻋﺪﻳﺪ ﻣﻦ اﻤﻮاﻗﻊ ‪.‬‬ ‫وﰲ ﻣﺠـﺎل اﻟـﴫف اﻟﺼﺤـﻲ‪ ،‬ﺗﻘـﻮم‬ ‫اﻤﺪﻳﺮﻳـﺔ ﺑﺘﻨﻔﻴـﺬ وﻃـﺮح ﻋﺪﻳـﺪ ﻣـﻦ‬ ‫ﻣﴩوﻋﺎت اﻟـﴫف اﻟﺼﺤـﻲ ﰲ ﻛﻞ ﻣﻦ‬ ‫ﻣﺤﺎﻓﻈـﺎت ﺻﺒﻴـﺎ وﺻﺎﻣﻄـﺔ وﺿﻤـﺪ‬ ‫وﺑﻴﺶ وأﺑﻮﻋﺮﻳﺶ‪ ،‬ﺑﺘﻜﻠﻔﺔ إﺟﻤﺎﻟﻴﺔ ﺑﻠﻐﺖ‬ ‫‪ 860,314,604‬رﻳﺎﻻت‪ ،‬وﺗﻨﻔﻴﺬ ﻣﴩوع‬ ‫ﻛﺸـﻒ وﻣﻌﺎﻟﺠـﺔ ﺗﴪﺑﺎت ﻧﺴـﺒﺔ اﻟﻔﺎﻗﺪ‬ ‫ﻣـﻦ اﻤﻴـﺎه وﻣﻌﺎﻟﺠـﺔ اﻟﺘﴪﺑـﺎت ﺑﻤﺒﻠﻎ‬ ‫‪ 7,429,000‬رﻳﺎل‪.‬‬

‫ﺗﺼﻮر ﻤﴩوع ﻣﺤﻄﺔ اﻟﺘﻨﻘﻴﺔ ﰲ ﺟﺎزان‬ ‫ا ﺣﺪ ‪25‬ﻣﺤﺮم ‪1434‬ﻫـ ‪ 9‬دﻳﺴﻤﺒﺮ ‪2012‬م اﻟﻌﺪد )‪ (371‬اﻟﺴﻨﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬

‫ﻣﺸﺮﻭﻋﺎﺕ ﻣﻴﺎﻩ ﻣﻨﺘﻬﻴﺔ ﻓﻲ ﺟﺎﺯﺍﻥ‬

‫ﻣﺸﺮﻭﻋﺎﺕ ﺻﺮﻑ ﺻﺤﻲ ﻣﻨﺘﻬﻴﺔ‬

‫ﻣﺤﻄﺔ اﻟﺘﻨﻘﻴﺔ ﺑﺘﻜﻠﻔﺔ ﻗﺪرﻫﺎ ﺗﺴﻌﻮن ﻣﻠﻴﻮن رﻳﺎل‪.‬‬ ‫إﻧﺸـﺎء ﺷـﺒﻜﺎت ﻣﻴﺎه اﻟﴩب ﻤﴩوع اﻹﺳـﻜﺎن اﻟﺨﺮي ﻟﻸﻣﺮ ﻣﺤﻤﺪ ﺑﻦ‬ ‫ﻧﺎﴏ ﺑـ‪ 650‬أﻟﻒ رﻳﺎل‪.‬‬ ‫اﺳﺘﺒﺪال ﺷﺒﻜﺔ ﻣﻴﺎه اﻟﴩب ﰲ ﺣﻲ اﻟﺸﺎﻣﻴﺔ ﺑﺘﻜﻠﻔﺔ ‪ 882‬أﻟﻒ رﻳﺎل‪.‬‬ ‫ﺗﺮﻣﻴـﻢ اﻤﺒﻨـﻰ اﻟﻜﺎﺋﻦ ﰲ ﺣﻲ اﻟﺴـﻮﻳﺲ ﰲ ﺟﺎزان وإﻗﺎﻣـﺔ ﻣﺒﻨﻰ اﻤﺨﺘﱪ‬ ‫ﺑﺘﻜﻠﻔﺔ ‪ 145‬أﻟﻒ رﻳﺎل‪.‬‬ ‫ﺷﺒﻜﺎت ﻣﻴﺎه ﻟﻠﻘﺮى اﻟﺘﺎﺑﻌﺔ ﻤﺪﻳﻨﺔ ﺟﺎزان ﺑﺘﻜﻠﻔﺔ ﻋﴩﻳﻦ ﻣﻠﻴﻮن رﻳﺎل‪.‬‬ ‫ﺗﺤﺴﻦ ﺷﺒﻜﺔ اﻤﻴﺎه ﺑﺘﻜﻠﻔﺔ ﻗﺪرﻫﺎ ‪ 15‬ﻣﻠﻴﻮن رﻳﺎل‪.‬‬ ‫إﻧﺸـﺎء ﺧﺰان ﺑﺴﻌﺔ ‪ 1200‬ﻣﱰ ﻣﻜﻌﺐ ﰲ ﺣﻲ اﻟﺴﻮﻳﺲ‪ ،‬وﺗﻨﻔﻴﺬ ﺷﺒﻜﺎت‬ ‫وﺧﺰاﻧﺎت ﰲ إﺳـﻜﺎن اﻤﻠﻚ ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ اﻟﺘﻨﻤﻮي ﰲ دﻳﺤﻤﺔ ﺑﺘﻜﻠﻔﺔ ﻋﴩة ﻣﻼﻳﻦ‬ ‫رﻳﺎل‪.‬‬ ‫إﻧﺸﺎء ﻣﺤﻄﺔ ﺿﺦ وﺧﻂ ﻧﺎﻗﻞ إﱃ ﺟﺎزان ﺑﺘﻜﻠﻔﺔ ﺧﻤﺴﻦ ﻣﻠﻴﻮن رﻳﺎل‪.‬‬ ‫إﻧﺸـﺎء ﺧﺰان أرﴈ ﺑﺴﻌﺔ ‪ 21.000‬ﻣﱰ ﻣﻜﻌﺐ ﰲ ﺣﻲ اﻟﺴﻮﻳﺲ ﺑﺘﻜﻠﻔﺔ‬ ‫‪ 15‬ﻣﻠﻴﻮن رﻳﺎل‪.‬‬ ‫ﺗﻨﻔﻴﺬ اﻤﺮﺣﻠﺔ اﻟﺨﺎﻣﺴﺔ ﻟﺸﺒﻜﺔ ﻣﻴﺎه ﺟﺎزان ﺑﺘﻜﻠﻔﺔ ‪ 25‬ﻣﻠﻴﻮن رﻳﺎل‪.‬‬ ‫ﺗﻜﻤﻠﺔ اﻤﺮﺣﻠﺔ اﻟﺨﺎﻣﺴـﺔ ﻣﻦ ﺷﺒﻜﺎت ﻣﻴﺎه ﺟﺎزان ﺑﺘﻜﻠﻔﺔ ‪ 3.787‬ﻣﻠﻴﻮن‬ ‫رﻳﺎل‪.‬‬ ‫ﺗﻮرﻳـﺪ وﺗﺮﻛﻴﺐ ﻣﻮاﺳـﺮ ﺑـﻮﱄ ﺗﺎﻟﻦ ﻋـﺎﱄ اﻟﻜﺜﺎﻓـﺔ وﺗﺮﻛﻴـﺐ ﻋﺪادات‬ ‫ﻛﻬﺮﺑﺎﺋﻴـﺔ ﻟﺒﻌﺾ اﻵﺑﺎر ﻤـﴩوع اﻟﺨﻂ اﻟﻨﺎﻗﻞ ﰲ ﻣﺤﻄـﺔ اﻤﺎﻃﺮي ﺑﺘﻜﻠﻔﺔ‬ ‫‪ 999.500‬أﻟﻒ رﻳﺎل‪.‬‬ ‫إﻧﺸـﺎء ﻣﺤﻄﺔ ﺿﺦ ﻟﺨﺰاﻧـﺎت اﻤﻴﺎه ﰲ ﻣﺪﻳﻨﺔ ﺟـﺎزان ﺑﺘﻜﻠﻔﺔ ‪ 983‬أﻟﻒ‬ ‫رﻳﺎل‪.‬‬ ‫ﻣﴩوع ﺷـﺒﻜﺎت ﻣﻴﺎه وﺧﻄﻮط ﻧﻘـﻞ وﺧﺰاﻧﺎت وﻣﺤﻄﺎت اﻟﻀﺦ ﺑﺘﻜﻠﻔﺔ‬ ‫‪ 85‬ﻣﻠﻴﻮن رﻳﺎل‪.‬‬ ‫ﺗﺤﺴﻦ ﻣﻮاﻗﻊ ﺧﺰاﻧﺎت اﻤﻴﺎه ﺑﺘﻜﻠﻔﺔ ‪ 8.5‬ﻣﻼﻳﻦ رﻳﺎل‪.‬‬ ‫ﺗﻜﻤﻠﺔ ﻣﴩوع ﺿﺦ إﺳـﻜﺎن اﻟﻨﺎزﺣﻦ ﺑﺘﻜﻠﻔـﺔ ‪ 128‬ﻣﻠﻴﻮﻧﺎ ً و‪ 154‬أﻟﻒ‬ ‫رﻳﺎل‪.‬‬ ‫ﻋﺎل ﺑﺴـﻌﺔ ‪ 1200‬ﻣﱰ‬ ‫وﺧﺰان‬ ‫ﻣﻴـﺎه‬ ‫ﺿﺦ‬ ‫ﻣﺤﻄﺎت‬ ‫ﻣـﻊ‬ ‫ﻣﻴﺎه‬ ‫ﺷـﺒﻜﺎت‬ ‫ٍ‬ ‫ﻣﻜﻌﺐ ﺑﺘﻜﻠﻔﺔ ‪ 8.3‬ﻣﻠﻴﻮن رﻳﺎل‪.‬‬ ‫ﻣﴩوع ﺗﻨﻔﻴﺬ ﺧﺰان أرﴈ ﺑﺴﻌﺔ ‪ 10.000‬ﻣﱰ ﻣﻜﻌﺐ ﰲ اﻤﻄﺮي ﺑﺘﻜﻠﻔﺔ‬ ‫‪ 3.4‬ﻣﻠﻴﻮن رﻳﺎل‪.‬‬

‫ﺗﻢ ﺗﻨﻔﻴﺬﻫﺎ ﺑﻤﺒﻠﻎ ‪ 302‬ﻣﻠﻴﻮن رﻳﺎل‪.‬‬ ‫ﻣـﴩوع اﻟﴫف اﻟﺼﺤﻲ ﻤﺪﻳﻨﺔ ﺟﺎزان‪ ،‬وﺗﻢ ﺗﻨﻔﻴﺬ اﻤﺮﺣﻠﺔ اﻷوﱃ وﺗﻨﻔﻴﺬ‬ ‫ﺷﺒﻜﺎت اﻟﴫف اﻟﺼﺤﻲ ﰲ أﺣﻴﺎء اﻤﺪﻳﻨﺔ وﺗﻮﺳﻌﺔ ﻣﺤﻄﺔ ﻣﻌﺎﻟﺠﺔ اﻟﴫف‬ ‫اﻟﺼﺤﻲ وﺗﻄﻮﻳﺮﻫﺎ إﱃ ﺛﻼﺛﻲ‪.‬‬ ‫ﺗﻨﻔـﺬ ﻣﺤﻄﺔ ﻤﻌﺎﻟﺠﺔ ﻣﻴﺎه اﻟﴫف اﻟﺼﺤﻲ وإﻧﺸـﺎء ﺷـﺒﻜﺎت ﻹﺳـﻜﺎن‬ ‫اﻷﻣﺮ ﻣﺤﻤﺪ ﺑﻦ ﻓﻬﺪ‪.‬‬

‫ﻣﺸﺮﻭﻋﺎﺕ ﺗﻨﻔﺬ ﺑﻘﻴﻤﺔ ‪626‬‬ ‫ﻣﻠﻴﻮﻥ ﺭﻳﺎ ﹰﻻ ﻓﻲ ﺟﺎﺯﺍﻥ‬ ‫ﺗﻨﻔﻴﺬ ﻣﺤﻄﺔ ﻣﻌﺎﻟﺠﺔ ﻣﻴﺎه اﻟﴫف اﻟﺼﺤﻲ ﺳﻌﺔ ‪44000‬م‪ 3‬ﰲ اﻟﻴﻮم‪.‬‬ ‫ﻣﺤﻄـﺔ اﻟﻀﺦ اﻟﺮﺋﻴﺴـﺔ وﺧﻂ اﻟﻄﺮد وﺧﻂ اﻟﻔﺎﺋـﺾ ﰲ ﻣﺤﺎﻓﻈﺔ ﺻﺒﻴﺎ‬ ‫ﺑﻘﻴﻤﺔ ‪ 139.603.020‬رﻳﺎﻻً‪.‬‬ ‫ﺗﻨﻔﻴـﺬ ﻣﴩوع ﺷـﺒﻜﺎت وﺧﺰاﻧـﺎت ﻣﻴﺎه وﻣﺤﻄﺎت ﺿـﺦ ﻤﺤﺎﻓﻈﺔ ﻓﻴﻔﺎ‬ ‫ﺑﻘﻴﻤﺔ ‪ 108.596.975‬رﻳﺎﻻً‪.‬‬ ‫ﻣـﴩوع ﻣﺤﻄـﺔ ﻣﻌﺎﻟﺠﺔ ﻣﻴﺎه اﻟـﴫف اﻟﺼﺤﻲ ﺳـﻌﺔ ‪30000‬م‪ 3‬ﰲ‬ ‫اﻟﻴﻮم‪.‬‬ ‫ﻣﺤﻄﺔ اﻟﻀﺦ اﻟﺮﺋﻴﺴـﺔ وﺧﻂ اﻟﻄﺮد وﺧﻂ اﻟﻔﺎﺋﺾ ﰲ ﻣﺤﺎﻓﻈﺔ ﺻﺎﻣﻄﺔ‬ ‫ﺑﻘﻴﻤﺔ ‪ 107.545.417‬رﻳﺎﻻً‪.‬‬ ‫ﻣـﴩوع ﺗﻨﻔﻴﺬ اﻟﺨﻂ اﻟﻨﺎﻗﻞ ﻣﻦ ﻣﺤﻄﺔ ﺗﻨﻘﻴﺔ اﻤﻴﺎه ﻋﲆ ﺳـﺪ وادي ﺑﻴﺶ‬ ‫إﱃ ﻣﺤﺎﻓﻈﺔ اﻟﺮﻳﺚ وﻣﺮاﻛﺰ اﻟﺤﻘﻮ ﺑﻘﻴﻤﺔ ‪ 64.286.412‬رﻳﺎﻻً‪.‬‬ ‫ﺗﻨﻔﻴﺬ ﻣﴩوع ﺷـﺒﻜﺎت ﻣﻴـﺎه اﻟﴩب وﺧﺰاﻧﺎت ﰲ ﻗـﺮى ﻣﺤﺎﻓﻈﺔ ﺿﻤﺪ‬ ‫ﺑﻘﻴﻤﺔ ‪ 59.327.425‬رﻳﺎﻻً‪.‬‬ ‫ﺗﻨﻔﻴﺬ ﺷـﺒﻜﺎت ﻣﻴﺎه وﺧﺰاﻧـﺎت وﻣﺤﻄﺎت ﺿﺦ ﰲ ﻣﺤﺎﻓﻈـﺔ اﻟﺪاﻳﺮ ﺑﻨﻲ‬ ‫ﻣﺎﻟﻚ ﺑﻘﻴﻤﺔ ‪ 56.103.801‬رﻳﺎل‪.‬‬ ‫ﺗﺸـﻐﻴﻞ وﺻﻴﺎﻧـﺔ ﻣﴩوﻋﺎت ﻣﻴـﺎه ﻗﺮى وﻣـﺪن ﻣﻨﻄﻘﺔ ﺟـﺎزان ﺑﻘﻴﻤﺔ‬ ‫‪ 49.023.094‬رﻳﺎﻻً‪.‬‬ ‫ﻣـﴩوع اﻟﺨـﻂ اﻟﻨﺎﻗﻞ ���ﻦ ﺧﺰاﻧـﺎت اﻟﺘﺤﻠﻴﺔ ﰲ ﺻﺒﻴﺎ اﻤﻐـﺬي ﻟﺨﺰاﻧﺎت‬ ‫ﻣﺤﺎﻓﻈﺘﻲ اﻟﺪاﺋﺮ ﺑﻨﻲ ﻣﺎﻟﻚ واﻟﻌﻴﺪاﺑﻲ ﺑﻘﻴﻤﺔ ‪ 41.748.250‬رﻳﺎﻻً‪.‬‬

‫ﺑﻴﺎدر‬

‫ﻣﴩوﻋﺎت أﺑﻮﻋﺮﻳﺶ‬ ‫ّ‬ ‫وﺑﻦ ﻗﻨﺎﻋﻲ أﻧـﻪ ﻳﺠﺮي ﺗﻨﻔﻴﺬ ﻣﴩوﻋﺎت‬ ‫ﰲ ﻣﺤﺎﻓﻈـﺔ أﺑﻮﻋﺮﻳـﺶ ﺑﻘﻴﻤـﺔ إﺟﻤﺎﻟﻴﺔ‬ ‫‪ 587‬ﻣﻠﻴﻮﻧـﺎ ً و‪ 950‬أﻟـﻒ رﻳﺎل‪ ،‬ﺗﺸـﻤﻞ‬ ‫إﻧﺸـﺎء ﺷـﺒﻜﺎت ﻣﻴـﺎه ﴍب وﺧﺰاﻧـﺎت‬ ‫وإﻧﺸﺎء ﺷﺒﻜﺎت ﴏف ﺻﺤﻲ‪.‬‬ ‫وﺷـﻤﻠﺖ اﻤﴩوﻋﺎت ﻣﺤﻄـﺔ ﺗﻨﻘﻴﺔ ﻣﻴﺎه‬ ‫اﻟﴩب ﻋـﲆ ﺳـﺪ وادي ﺟـﺎزان‪ ،‬وﺗﻨﻔﻴﺬ‬ ‫اﻟﺘﻮﺻﻴﻼت اﻤﻨﺰﻟﻴـﺔ واﻟﻌﺪادات ﻤﺤﺎﻓﻈﺔ‬ ‫أﺑﻮﻋﺮﻳـﺶ‪ ،‬ﺑﺎﻹﺿﺎﻓـﺔ إﱃ اﻹﴍاف ﻋـﲆ‬ ‫ﺗﻨﻔﻴﺬ ﻣﺤﻄﺔ اﻤﻌﺎﻟﺠﺔ وﺷـﺒﻜﺎت اﻟﴫف‬ ‫اﻟﺼﺤـﻲ‪ ،‬واﻹﴍاف ﻋـﲆ ﺗﻨﻔﻴـﺬ ﻣﺤﻄﺔ‬ ‫ﺗﻨﻘﻴـﺔ اﻤﻴـﺎه ﻋـﲆ ﺳـﺪ وادي ﺟـﺎزان‪،‬‬ ‫واﻹﴍاف ﻋـﲆ ﻣـﴩوع اﻟﺘﻮﺻﻴـﻼت‬ ‫اﻤﻨﺰﻟﻴـﺔ واﻟﻌﺪادات ﻤﺤﺎﻓﻈـﺔ أﺑﻮﻋﺮﻳﺶ‪،‬‬ ‫ﻛﻤـﺎ ﺗﻢ ﺗﻮرﻳﺪ وﺗﺮﻛﻴﺐ وﺗﺸـﻐﻴﻞ ﻣﺤﻄﺔ‬ ‫ﻣﺪﻣﺠﺔ ﻤﻌﺎﻟﺠﺔ ﻣﻴﺎه اﻟﴫف اﻟﺼﺤﻲ ﰲ‬ ‫أﺑﻮﻋﺮﻳـﺶ‪ .‬وأﻓﺎد ﻗﻨﺎﻋﻲ ﺑﺄن اﻷﺣﻴﺎء اﻟﺘﻲ‬ ‫ﺟﺮى ﺗﻨﻔﻴﺬ ﺷﺒﻜﺎت اﻤﻴﺎه ﻓﻴﻬﺎ وﺗﺸﻐﻴﻠﻬﺎ‬ ‫ﺷـﻤﻠﺖ ﺣﻲ اﻤﻠﻚ ﻓﻬﺪ وﺣﻲ اﻟﻘﺪس وﺣﻲ‬ ‫اﻟﻨﺰﻫﺔ وﺣﻲ اﻟﺰﻫـﻮر وﺣﻲ اﻟﺮﺑﻴﻊ وﺣﻲ‬ ‫اﻟﺴـﻼم وﺣـﻲ اﻟﻨﻬﻀﺔ وﺣـﻲ اﻟﺮوﺿﺔ‪،‬‬ ‫وﺟـﺎر اﻟﻌﻤﻞ ﻋﲆ ﺗﻮﺻﻴـﻞ ﻣﻨﺎزل ﰲ ﺣﻲ‬ ‫ٍ‬ ‫اﻟﻨﺴﻴﻢ‪.‬‬ ‫وﻗـﺎل إن اﻟﻘﺮى اﻟﺘﻲ ﺗـﻢ ﺿﺦ اﻤﻴﺎه ﻓﻴﻬﺎ‬ ‫ﰲ أﺑﻮﻋﺮﻳـﺶ ﺗﺼـﻞ إﱃ ﻋﴩﻳـﻦ ﻗﺮﻳـﺔ‪،‬‬ ‫وﻣﻨﻬﺎ ﻗﺮﻳﺔ اﻟﻌﻘﺪة وأم اﻟﻨﺎر واﻟﺴﻠﻴﻤﺎﻧﻴﺔ‬ ‫واﻟﺴـﺎدﻟﻴﺔ واﻟﺴـﺎدﻟﻴﺔ اﻟﻌﻠﻴـﺎ واﻟﺠﻌـﺮ‬ ‫واﻟﺸـﺎﻗﺔ اﻟﻌﻠﻴـﺎ وﺑﱤ اﻟﺠﺒﲇ واﻟﺸـﺎﺑﻄﺔ‬ ‫وﻛﻌﻠﻮل آل ﻣﺴـﺎوى »اﻟﻐﺮﺑﻴﺔ« واﻟﺰﺑﺎرة‬ ‫اﻟﺨﺮاﺷـﺔ واﻟﺮواﺟﺤﺔ واﻟﻌﺮاﺑﻴﺔ وﻛﻌﻠﻮل‬ ‫اﻟﺒﻮاﻟﺸـﺔ وﻣﺒﱰﻳـﺔ وﻗﺮﻳـﺔ اﻤﺸـﺎﻳﺦ‬ ‫واﻤﺮﻳﺨﻴـﺔ‪ ،‬ﻣﺸـﺮا ً إﱃ أن ﺑﺎﻗـﻲ ﻗـﺮى‬ ‫ﺟﺎر اﻟﻌﻤﻞ ﻋﲆ ﺗﻨﻔﻴﺬ ﻣﴩوﻋﺎت‬ ‫اﻤﺤﺎﻓﻈﺔ ٍ‬ ‫ﺷـﺒﻜﺎت اﻤﻴﺎه ﻓﻴﻬﺎ‪ ،‬إذ ﺗـﻢ إﻧﺠﺎز ‪41%‬‬ ‫ﻣﻨﻬـﺎ وﺗﺴـﺘﻔﻴﺪ ‪ 56‬ﻗﺮﻳﺔ ﻣﻨﻬﺎ وﺳـﻴﺘﻢ‬ ‫ﺗﺸﻐﻴﻠﻬﺎ ﺧﻼل اﻷﺷﻬﺮ اﻟﻘﺎدﻣﺔ‪.‬‬

‫م‪ .‬ﺣﻤﺰة ﻗﻨﺎﻋﻲ‬

‫أﺣﺪ ﻣﴩوﻋﺎت اﻤﻴﺎه ﰲ ﺟﺎزان‬

‫)اﻟﴩق(‬

‫ﺳﺪ وادي ﺑﻴﺶ‬

‫ﺑﻠﺪﻱ ﺃﺑﻬﺎ‬ ‫ﻭﻭﺯﻳﺮ‬ ‫ﺍﻹﺳﻜﺎﻥ‬

‫ﺻﺎﻟﺢ اﻟﺤﻤﺎدي‬

‫ﻳﱰﺑـﻊ أﻋﻀﺎء ﻣﺠﻠﺲ أﺑﻬﺎ اﻟﺒﻠﺪي ﻋـﲆ ﻃﺎوﻟﺔ اﻟﻨﻘﺎش اﻟﻠﻴﻠﺔ‬ ‫ﻛﻌﺎدﺗﻬـﻢ اﻷﺳـﺒﻮﻋﻴﺔ‪ ،‬ﻟﻜـﻦ ﻫـﺬا اﻻﺟﺘﻤـﺎع ﻣﺨﺘﻠﻒ ﺷـﻜﻼً‬ ‫وﻣﻮﺿﻮﻋـﺎً‪ ،‬ﻓﻬـﻮ ﻳﺄﺗـﻲ ﺑﻌـﺪ ﻟﻘﺎﺋﻬـﻢ اﻟﺘﺎرﻳﺨـﻲ ﻣـﻊ وزﻳﺮ‬ ‫اﻟﺸـﺆون اﻟﺒﻠﺪﻳـﺔ واﻟﻘﺮوﻳـﺔ ﺑﻌـﺪ أن ﻣﻨﺤﻬـﻢ اﻟﻮزﻳﺮ ﻓﺮﺻﺔ‬ ‫اﻟﺘﺤﺎور‪ ،‬ﺑـﻞ وزاد اﻟﻮزﻳﺮ ﺑﻄﻠﺐ ﺗﻘﺮﻳﺮ ﻣﻔﺼﻞ ﻋﻦ ﻛﻞ اﻷﻣﻮر‬ ‫اﻟﺘﻲ ﻃﺮﺣﻮﻫﺎ‪.‬‬ ‫اﻤﺠﻠـﺲ اﻟﺒﻠﺪي أﻋﻠﻦ ﺗﻔﺎؤﻟﻪ وﺳـﻌﺎدﺗﻪ ﺑﺎﻟﻨﺘﺎﺋﺞ اﻟﺘﻲ أﺳـﻔﺮ‬ ‫ﻋﻨﻬﺎ اﻻﺟﺘﻤﺎع و«ﻃﺎر ﰲ اﻟﻌﺠﺔ« ﻋﺪد ﻛﺒﺮ ﻣﻦ ﺳـﻜﺎن ﻋﺴﺮ‬ ‫أي »ﻗﺒـﻞ اﻟﻬﻨﺎ ﺑﺴـﻨﺔ«‪ ،‬وﻣـﻦ ﺣﻖ اﻤﺠﻠﺲ وﺑﻌﺾ اﻟﺴـﻜﺎن‬ ‫اﻹﻋﻼن ﻋﻦ اﻟﻔﺮﺣﺔ ﻣﺴﺒﻘﺎ ً وﻣﻌﻲ اﻟﺤﻖ ﰲ اﻟﺘﺤﻔﻆ ﺣﺘﻰ ﺗﺒﻦ‬ ‫ﻣﻼﻣﺢ اﻟﻘﺮارات اﻤﻨﺘﻈﺮة وﺗﻜﺘﻤﻞ ﺑﻘﻴﺔ اﻟﻄﻠﺒﺎت ﻓﻘﺪ ﻳﺘﺤﻘﻖ‬ ‫ﻟﻌﺴـﺮ ﻛﻞ اﻟﻄﻠﺒﺎت أو ﺑﻌﻀﻬﺎ وﻗﺪ ﺗﻜـﻮن ﺣﱪا ً ﻋﲆ ورق إﱃ‬ ‫ﺣﻦ‪.‬‬ ‫ﻣﺠﻠـﺲ أﺑﻬﺎ اﻟﺒﻠﺪي أﺛﺒﺖ ﰲ ﻋﺪة ﻣﻨﺎﺳـﺒﺎت ﻗﺪرﺗﻪ ﻋﲆ اﻟﻌﻤﻞ‬ ‫واﻟﻌﻄﺎء وﻳُﺸﻜﺮ ﻋﲆ اﻤﻄﺎﻟﺐ اﻟﺘﻲ ﻃﺮﺣﻬﺎ ﻋﲆ اﻟﻮزﻳﺮ‪ ،‬وﻛﻨﺖ‬ ‫أﺗﻤﻨـﻰ ﻣﻦ اﻤﺠﻠﺲ ﻟﻮ أﺿـﺎف ورﻗﺔ ﺻﻐـﺮة ﰲ ﻧﻬﺎﻳﺔ اﻟﻠﻘﺎء‬ ‫اﻟﺘﺎرﻳﺨـﻲ ﻳﻀﻌـﻮن ﻓﻴﻬﺎ ﻛﺎرﺛـﺔ وزﻳﺮ اﻹﺳـﻜﺎن اﻟﺬي اﻋﺘﻤﺪ‬ ‫ﻣﴩوﻋﺎت إﺳـﻜﺎن ﻟﻜﻞ اﻤﺪن وﻛﻞ اﻤﺤﺎﻓﻈﺎت اﻟﺴﻌﻮدﻳﺔ ﻋﺪا‬ ‫ﻋﺴـﺮ اﻟﺘﻲ ﺳـﻘﻄﺖ ﺳـﻬﻮا ً أو ﻋﻤﺪا ً ﻣﻦ ﻣﻠﻒ ﻧﺼﻒ ﻣﻠﻴﻮن‬ ‫وﺣﺪة ﺳـﻜﻨﻴﺔ‪ ،‬وزﻳﺮ اﻹﺳﻜﺎن رﻣﻰ ﺑﺎﻟﻜﺮة ﰲ ﻣﺮﻣﻰ اﻟﺸﺆون‬ ‫اﻟﺒﻠﺪﻳﺔ واﻟﻘﺮوﻳﺔ ﻟﻌﺪم ﺗﺄﻣﻴﻨﻬﺎ أراﴈ ﺗﻘﺎم ﻋﻠﻴﻬﺎ ﻣﴩوﻋﺎت‬ ‫ﰲ ﻋﺴـﺮ‪ ..‬اﻟﺴـﺎدة أﻋﻀﺎء اﻤﺠﻠـﺲ واﻟﻮزﻳـﺮان ﻳﻌﻠﻤﻮن أن‬ ‫ﻣﴩوﻋﺎت اﻹﺳﻜﺎن ﻗﺒﻞ ﺗﺮﻓﻴﻊ اﻷﻣﺎﻧﺔ وﻗﺒﻞ اﻟﺨﺒﺰ أﺣﻴﺎﻧﺎ‪.‬‬ ‫‪alhammadi@alsharq.net.sa‬‬


‫ﻗﻀﻴﺘﻲ‬

‫‪12‬‬

‫ا ﺣﺪ ‪ 25‬ﻣﺤﺮم ‪1434‬ﻫـ ‪ 9‬دﻳﺴﻤﺒﺮ ‪2012‬م اﻟﻌﺪد )‪ (371‬اﻟﺴﻨﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬

‫ﺗﻌﺸﻖ اﻟﺼﺤﺮاء ورؤﻳﺔ اﻟﺴﻤﺎء‪ ..‬وﺗﺮﻓﺾ اﻟﺴﻜﻦ ﻓﻲ اﺣﻴﺎء‬

‫ﺣﺼﺔ ﺍﻟﻌﻴﺪ‪ ..‬ﻣﺴ ﹼﻨﺔ ﺳﻌﻮﺩﻳﺔ ﺗﺠﺎﻭﺯﺕ ﺍﻟﻤﺎﺋﺔ ﻋﺎﻡ‪ ..‬ﻭﺗﺴﻜﻦ ﺧﻴﻤﺔ ﻓﻲ »ﺑﺮﺍﺭﻱ« ﺍﻟﺮﺱ‬

‫)اﻟﴩق(‬

‫ﺟﺎﻧﺐ ﻣﻦ ﺳﻜﻦ ﺣﺼﺔ اﻟﻌﻴﺪ ﻣﻦ اﻟﺨﺎرج‬ ‫اﻟﻘﺼﻴﻢ ‪ -‬أﺣﻤﺪ اﻟﺤﺼﻦ‬

‫وﺣﻴﺎﺗـﻲ اﻣﺘﻸت ﺑﺎﻟﺬﻛﺮﻳـﺎت اﻤﺘﻔﺮﻗﺔ اﻟﺘﻲ‬ ‫ﺗﻜﻔﻴﻨﻲ ﻷﺳـﻌﺪ ﺑﻬﺎ ﺑﻘﻴﺔ ﺣﻴﺎﺗﻲ‪ ،‬وﻣﻦ أراه‬ ‫ﻣﺤﺘﺎﺟﺎ ً وﻟـﻪ ﺣﻖ أﻛﺜﺮ ﻣﻨـﻲ أﺗﺼﺪق ﻋﻠﻴﻪ‬ ‫وأﻋﻄﻴﻪ ﻣﻦ ﻣـﺎﱄ‪ ،‬وﻳﻜﻔﻴﻨﻲ ﺟﺮاﻧﻲ اﻟﺬﻳﻦ‬ ‫ﻳﻤﻠﺆون اﻟﺪﻧﻴﺎ ﻋـﲇ ّ وﻧﻌﻤﺔ اﻟﻠﻪ ﻋﲇ ﺗﻐﻨﻴﻨﻲ‬ ‫ﻋﻦ ﻛﻞ اﻟﻨﺎس‪.‬‬

‫ﺗﺮﻓﺾ اﻤﻮاﻃﻨﺔ اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ »ﺣﺼﺔ‬ ‫اﻟﻌﻴـﺪ« اﻤﻌﺮوﻓـﺔ ﺑـﺄم ﻋﻴـﺪ‪ ،‬اﻟﺘﻲ‬ ‫ﺗﺠـﺎوزت اﻟﻌﻘﺪ اﻟﻌﺎﴍ ﻣﻦ ﻋﻤﺮﻫﺎ‪،‬‬ ‫وﺗﻌﻴﺶ داﺧـﻞ ﺧﻴﻤـﺔ ﰲ ﻣﺤﺎﻓﻈﺔ‬ ‫اﻟـﺮس ﰲ ﻣﻨﻄﻘﺔ اﻟﻘﺼﻴﻢ‪ ،‬اﻟﺴـﻜﻦ‬ ‫داﺧـﻞ أﺣﻴﺎء اﻤﺪﻳﻨـﺔ‪ ،‬رﻏﻢ ﻣـﺎ ﻛﺎﺑﺪﺗﻪ ﰲ‬ ‫ﻋﻴﺶ اﻟﱪاري‪.‬‬ ‫وﻛﺎﻧـﺖ اﻤﻨﺘﺪﻳﺎت وﻣﻮاﻗـﻊ اﻟﺘﻮاﺻﻞ‬ ‫اﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻲ ﻗـﺪ ﺗﺪاوﻟﺖ ﺧﱪ وﺟـﻮد ﻋﺎﺋﻠﺔ‬ ‫ﻓﻘـﺮة ﺗﻌﻴـﺶ ﰲ ﺧﻴﻤـﺔ ﰲ اﻟـﺮس‪ ،‬ﻟﻜﻦ‬ ‫أم ﻋﻴـﺪ ﻗﺎﻟـﺖ ﻟـ«اﻟﴩق« ﺑﻌﻄﻒ ﺷـﺪﻳﺪ‬ ‫ﻃﺎغ وﺑﺼﻮت ﻳﻨﺒﺊ ﻋﻦ‬ ‫وإﺣﺴـﺎس أﻣﻮﻣﺔ ٍ‬ ‫ﺳـﻨﻦ ﻃﻮﻳﻠﺔ ﻣﻦ اﻤﻌﺎﻧﺎة‪ ،‬إﻧﻬـﺎ ﻻ ﺗﺮﻏﺐ‬ ‫ﰲ اﻟﺨﺮوج ﻣﻦ ﺧﻴﻤﺘﻬﺎ ﻟﻌﺸﻘﻬﺎ اﻟﺼﺤﺮاء‬ ‫ورؤﻳﺔ اﻟﺴـﻤﺎء‪ ،‬ﻟﻜﻨﻬﺎ ﻟـﻢ ﺗﻤﺎﻧﻊ ﰲ ﻧﻔﺲ‬ ‫اﻟﻮﻗﺖ ﻣﻦ إﻳﺠﺎد ﺳـﻜﻦ ﻟﻬـﺎ ﻳﺠﻌﻠﻬﺎ ﺗﺮى‬ ‫اﻟﺴﻤﺎء واﻷرض‪ ،‬ﻣﺆﻛﺪة أﻧﻬﺎ ﻻ ﺗﺨﺎف ﻋﲆ‬ ‫ﻧﻔﺴﻬﺎ ﻣﻦ ﺳﻜﻨﻬﺎ ﰲ اﻟﺨﻴﺎم‪.‬‬

‫ﺣﻔﻴﻈﺔ ﻧﻔﻮس أم ﻋﻴﺪ اﻟﺘﻲ اﻃﻠﻌﺖ ﻋﻠﻴﻬﺎ »اﻟﴩق«‬

‫ﻣﺒﻴﻨـﺔ أن اﻤﺮض ﻳﺰداد ﻟﺪﻳﻬﺎ ﻛﻠﻤﺎ اﻗﱰﺑﺖ‬ ‫ﻣـﻦ اﻟﺒﻨﻴـﺎن‪ ،‬وأﻛـﺪت أم ﻋﻴـﺪ أن اﻟﻨﺎس‬ ‫ﻟﻴﺴـﻮا ﻣﺜﻞ اﻟﺰﻣﻦ اﻤـﺎﴈ ﺑﺎﺟﺘﻤﺎﻋﺎﺗﻬﻢ‪،‬‬ ‫ﻣﺆﻛﺪة أن ﻋﻤﺮﻫﺎ ﻻ ﻳﺴـﺎﻋﺪﻫﺎ ﻋﲆ ﻣﻔﺎرﻗﺔ‬ ‫ذﻟﻚ اﻤﻜﺎن اﻟﺬي ﻋﺎﴍﺗﻪ ﻣﻨﺬ زﻣﻦ‪ ،‬وأﻛﺪت‬ ‫أم ﺳـﺎﻣﻲ أن ﻟﺪﻳﻬﺎ ﺛﻤﺎﻧﻴﺔ أﺑﻨﺎء ﺟﻤﻴﻌﻬﻢ‬ ‫ﺗﻮﻓﻮا‪ ،‬وﻟﺪﻳﻬﺎ اﺑﻨﺔ وﺣﻴﺪة ﺳﻜﻨﺖ ﺑﺠﻮارﻫﺎ‬ ‫ﰲ اﻟﺮس وﻻ ﺗﺮﻏﺐ ﻣﻔﺎرﻗﺘﻬﺎ ﻫﻲ وأﺑﻨﺎؤﻫﺎ‪.‬‬

‫ﺣﺐ اﻟﺼﺤﺮاء‬ ‫وﻗﺎﻟـﺖ أم ﻋﻴـﺪ »إن اﻟﻠﻪ ﺑـﺎرك ﱄ ﰲ‬ ‫اﻟﺼﺤﺮاء وﺑﺎرك ﱄ ﻓﻴﻤﺎ ﻳﺮزﻗﻨﻲ ﻣﻦ أﻣﻮال‬ ‫أﻫـﲇ وأﻫـﻞ اﻟﺨﺮ‪ ،‬وﻗـﺪ وﺻﻠـﺖ ﻤﺮﺣﻠﺔ‬ ‫اﻟﻀﺠﺮ ﻣﻦ اﻟﺬﻳﻦ ﻳﺪﺧﻠﻮن ﻋﲇ وﻳﺴﺄﻟﻮﻧﻨﻲ‬ ‫ﻋﻤﺎ أرﻳﺪ‪ ،‬ﻓﺄﻧﺎ أرﻏﺐ ﰲ اﻟﺼﺤﺮاء واﻟﺴﻤﺎء‬ ‫ﻣﻨـﺬ ﻃﻔﻮﻟﺘﻲ وﻻ أرﻳﺪ ﺗﻐﻴﺮ ﻧﻤﻂ ﺣﻴﺎﺗﻲ‪،‬‬ ‫وﻗﺮﺑﻲ ﻣﻦ اﻟﺒﻨﻴﺎن ﻳﺠﻌﻠﻨﻲ أﺷﻌﺮ ﺑﺎﻤﺮض‪،‬‬ ‫ﻓﺎﻟﺼﺤـﺮاء ﺗﻤﺪﻧﻲ ﺑﺴـﻌﺔ اﻟﺼﺪر وﻃﻮل‬ ‫اﻟﺒﺎل واﻟﺘﻔﻜـﺮ‪ ،‬وﻻ أرﻏﺐ ﰲ ﺗﻐﻴﺮ ﺣﻴﺎﺗﻲ‬ ‫إﻻ ﺑﻤﻜﺎن ﻳﻤﺪﻧﻲ ﺑﺴﻌﺔ اﻟﺼﺪر«‪ .‬وأﺿﺎﻓﺖ‬ ‫أم ﻋﻴﺪ »ﺳـﻜﻨﺖ ﻫـﺬا اﻤـﻜﺎن ﻣﻨﺬ ﺧﻤﺲ‬ ‫ﺳـﻨﻮات‪ ،‬وأﻫﻞ اﻤﺨﻄﻂ ﺟﺮاﻧﻲ‪ ،‬وﺳﻜﻨﺖ‬ ‫ﻣﻌﻬﻢ ﻟﺤﺒﻬـﻢ ﱄ وﺣﺒﻲ ﻟﻬﻢ‪ ،‬وﻫﻢ ﻣﻦ أﺗﻮا‬ ‫ﺑـﻲ إﱃ ﻫـﺬا اﻤـﻜﺎن‪ ،‬ﺣﻴﺚ ﻛﻨـﺖ ﰲ وﻗﺖ‬ ‫ﺳﺎﺑﻖ أﻗﻄﻦ ﺑﺠﺎﻧﺐ ﻣﺰارﻋﻬﻢ‪ ،‬وﻟﻜﻦ ﻗﻴﺎم‬ ‫اﻷﺣﻴـﺎء وﻫﺠﺮاﻧﻬﻢ ﺗﻠﻚ اﻤـﺰارع ورﻏﺒﺘﻬﻢ‬ ‫ﰲ ّ ﺟﻌﻠﻬـﻢ ﻳﻨﻘﻠﻮﻧﻨﻲ ﻣﻌﻬﻢ إﱃ ﻫﺬا اﻤﻜﺎن‪،‬‬ ‫ورﻏﺒﺘﻲ ﻛﺬﻟـﻚ ﻓﻴﻬﻢ ﻷﻧﻬﻢ ﻳﻌﺮﻓﻮﻧﻨﻲ ﻣﻨﺬ‬ ‫ﻋﻘـﻮد‪ ،‬وأﻧـﺎ أﺣـﺐ اﻟﱪﻳﺔ وﻟﺴـﺖ أﺧﺎف‬ ‫ﻣـﻦ اﻟﺼﺤﺮاء‪ ،‬وﻟﻮ رﺣﻠـﺖ ﻣﻦ ﻫﺬا اﻤﻜﺎن‬ ‫ﻟﻮﺻﻠﺖ ﻤﺮﺣﻠﺔ اﻟﺨﻮف اﻟﺤﻘﻴﻘﻲ«‪.‬‬ ‫ﺷﻌﻮر ﺑﺎﻟﻀﻴﻖ‬ ‫وذﻛـﺮت أم ﻋﻴـﺪ أﻧﻬـﺎ ﻻ ﺗﺮﻏـﺐ ﰲ‬ ‫اﻟﺴـﻜﻦ داﺧﻞ اﻷﺣﻴﺎء وﺧﺎﺻـﺔ ﰲ اﻤﻨﺎزل‬ ‫اﻤﺴﻠﺤﺔ‪ ،‬ﻷﻧﻬﺎ ﺗُﺸﻌﺮﻫﺎ ﺑﺎﻟﻀﻴﻖ وﺗﺤﺮﻣﻬﺎ‬ ‫ﻣﻦ اﻹﺣﺴـﺎس ﺑﺎﻟﻨﺎس واﻟﺰﻳﺎرات ﺑﺸـﻜﻞ‬ ‫ﻛﺒﺮ‪ ،‬ﻣﺆﻛﺪة أن اﻤﺤﺴـﻨﻦ ﻳﺮﺳﻠﻮن ﻛﺜﺮا ً‬

‫إﺳﺎءة ﻟﻠﻤﺤﺴﻨﻦ‬ ‫وﻗﺎﻟـﺖ أم ﻋﻴﺪ »اﻟﺨﻴﻤـﺔ ﺗﺠﻤﻊ ﺟﻤﻴﻊ‬ ‫أﻗﺮﺑﺎﺋـﻲ‪ ،‬وﻟـﻮ ﻛﻨﺖ داﺧﻞ أﺣـﺪ اﻷﺣﻴﺎء ﻟﻦ‬ ‫أرى أﺣـﺪا ً ﻣﻨﻬﻢ‪ ،‬وﻟﻮ ُرزﻗﺖ ﺑﺴـﻜﻦ ﻗﺮﻳﺐ‬ ‫ﻤﻮﻗﻌـﻲ ﻟـﻦ أرﻓﺾ رزﻗـﺎ ً ﻳﺄﺗﻴﻨﻲ ﻣـﻦ اﻟﻠﻪ‬ ‫ﺳـﺒﺤﺎﻧﻪ‪ ،‬وﻟﻜـﻦ ﺗﻜـﺮار اﻟﻄﻠـﺐ ﻣـﻦ ﻗِ ﺒﻞ‬ ‫ﻣﻨﺪوﺑﻲ اﻤﺤﺴـﻨﻦ ﻳﺸﻌﺮ اﻤﺤﺘﺎج ﺑﺎﻟﻀﺠﺮ‬ ‫واﻟﺪوﻧﻴـﺔ‪ ،‬وﻗـﺪ رﺿﻴـﺖ ﺑﺒﻴـﺖ ﻣـﻦ أﺣـﺪ‬ ‫اﻤﺤﺴـﻨﻦ ﰲ زﻣﻦ ﻣﴣ‪ ،‬وﻟﻜﻦ اﻤﺤﺴﻦ إﱃ‬ ‫اﺑـﻦ ﺑﻨﺘﻲ‪ ،‬وﻓﻜـﺮت ﺣﻴﻨﻬﺎ أن ذﻟـﻚ اﻤﻨﺰل‬ ‫ﻗﺪ ﻳﺘﺴـﺒﺐ ﱄ ﰲ ﻣﺸﻜﻼت أﻧﺎ ﰲ ﻏﻨﻰ ﻋﻨﻬﺎ‪،‬‬ ‫وﻋﺪﻳـﺪ ﻣـﻦ ﻣﻨﺪوﺑـﻲ اﻤﺤﺴـﻨﻦ ﻗﺪﻣﻮا ﱄ‬ ‫ﰲ رﻣﻀـﺎن وداﺋﻤﺎ ً ﻳﻜـﺮرون ﻛﻠﻤﺔ ﻣﺎ اﻟﺬي‬ ‫ﺗﺮﻳﺪﻳﻨﻪ‪ ،‬وأﻧﺎ ﻟﺴـﺖ أرﻳـﺪ ﻣﻨﻬﻢ ﺑﻞ أرﻳﺪ ﻣﺎ‬ ‫ﻋﻨﺪ اﻟﻠﻪ ﺳـﺒﺤﺎﻧﻪ‪ ،‬ورﺳﺎﻟﺘﻲ ﻷﻫﻞ اﻟﺨﺮ أن‬ ‫ﻻ ﻳﺘﻜﻠـﻮا ﻋﲆ ﻣﻦ ﻳﺮﺳـﻠﻮن‪ ،‬ﻷﻧﻬﻢ أﺳـﺎؤوا‬ ‫ﻟﻠﻤﺤﺴـﻨﻦ‪ ،‬وﻟﻮ ﻋﻠﻢ اﻤﺤﺴـﻨﻮن ﻣـﺎ اﻟﺬي‬ ‫ﻳﻔﻌﻠﻮﻧﻪ ﻟﺘﻮﻗﻔﻮا ﻋﻦ إرﺳﺎﻟﻬﻢ«‪.‬‬

‫أم ﻋﻴﺪ أﺛﻨﺎء ﺣﻮارﻫﺎ ﻣﻊ ﻣﺤﺮر »اﻟﴩق«‬ ‫ﻣـﻦ ﻣﻨﺪوﺑﻴﻬـﻢ ﻛﻞ ﻓـﱰة‪ ،‬وﻗﺎﻟـﺖ أﻃﻠﺐ‬ ‫ﻣﻨﻬﻢ اﻟﺪﺧﻮل وﻟﻜﻨﻬـﻢ ﻳﺮﻓﻀﻮن‪ ،‬ﻣﺆﻛﺪة‬ ‫أﻧﻬﺎ ﻣﺤﺴﻨﺔ ﻟﻠﻐﺮ‪ ،‬وﻣﺎ ﻳﺄﺗﻴﻬﺎ ﻣﻦ اﻟﻀﻤﺎن‬ ‫اﻻﺟﺘﻤﺎﻋـﻲ ﺗﺘﺼـﺪق ﺑﺠﺰء ﻣﻨﻪ ﰲ ﺳـﺒﻴﻞ‬ ‫اﻟﻠﻪ ﺳـﺒﺤﺎﻧﻪ وﺗﻌـﺎﱃ‪ ،‬وأﺿﺎﻓـﺖ »أﺗﺎﻧﻲ‬ ‫أﺣـﺪ اﻤﻮاﻃﻨـﻦ ّ‬ ‫وﺑﻦ ﱄ أﻧﻪ ﻣـﻦ اﻟﺠﻤﻌﻴﺔ‬

‫اﻟﺨﺮﻳـﺔ ﰲ اﻟﺮس‪ ،‬وﻗﻠﺖ ﻟﻪ إﻧـﻲ أرﻳﺪ أن‬ ‫آﻛﻞ وأﴍب وﻟﺴﺖ أرﻏﺐ ﰲ ﻣﺎل وأرﻳﺪ ﻣﻦ‬ ‫ﻳﻘﻮم ﺑﺎﺣﺘﻴﺎﺟﺎﺗﻲ ﻻ ﻏﺮ«‪.‬‬ ‫ﻋﺸﻖ اﻟﺨﻴﺎم‬ ‫وذﻛﺮت أﻧﻬﺎ ﻗـﺪ ﺑﻘﻴﺖ ﰲ ﻫﺬا اﻤﻜﺎن‬

‫ﺟﺎﻧﺐ ﻣﻦ ﺳﻜﻦ أم ﻋﻴﺪ اﻟﺬي ﻻ ﺗﺮﻏﺐ ﰲ اﻟﺨﺮوج ﻣﻨﻪ‬

‫ﻟﺮﻏﺒﺘﻬﺎ ﰲ رؤﻳﺔ اﻟﺴـﻤﺎء وﻋﺸـﻖ اﻟﺨﻴﺎم‪،‬‬ ‫ﻗﺎﺋﻠﺔ »ﻻ أﺣﺘﺎج ﻟﺴﻮاﻫﻤﺎ‪ ،‬واﻟﻌﻤﺮ ﻟﻢ ﱠ‬ ‫ﻳﺘﺒﻖ‬ ‫ﻣﻨﻪ ﻛﺜـﺮ ﻟﻜﻲ أﻛﺎﻓﺢ وأﻧﺎﻓـﺢ ﻟﻠﺒﺤﺚ ﻋﻦ‬ ‫رﻏﺪ ﻋﻴـﺶ‪ ،‬وﻟﺮﺑﻤﺎ ﻳﻔﺘﻘﺪﻧـﻲ أﻫﲇ ﰲ أي‬ ‫ﻳـﻮم‪ ،‬واﻟﻨﺎس ﻻ ﺗﻌﺮف ﻣـﺎ اﻟﺬي ﻳﺤﺘﺎﺟﻪ‬ ‫اﻹﻧﺴـﺎن‪ ،‬وأﻧﺎ ﻟﺴﺖ ﻣﻦ اﻟﻨﻮع اﻟﺬي ﻳﻄﻠﺐ‬

‫وﻳﻨﺰل ﻧﻔﺴـﻪ ﺑﻌﺪ ﻫﺬا اﻟﻌﻤـﺮ ﻟ���ﻲ أﻛﻮن‬ ‫ﻋﺎﻟﺔ ﻋﲆ اﻤﺠﺘﻤﻊ‪ ،‬ﻓﺤﻴﺎﺗﻲ ﻫﻨﺎ أﺳـﻌﺪ ﺑﻤﺎ‬ ‫أﻣﺘﻠﻜﻪ ﻣﻦ ﺑﺴـﺎﻃﺔ‪ ،‬وﺟﻤﻴﻊ أﻫـﲇ وأﺑﻨﺎء‬ ‫أﺑﻨﺎﺋﻲ وﻣﻌﺎرﰲ ﻳﺰوروﻧﻨﻲ ﺑﺎﺳﺘﻤﺮار داﺧﻞ‬ ‫ﻫﺬه اﻟﺨﻴﻤـﺔ‪ ،‬وﻻ أرﻏﺐ ﰲ اﻟﺴـﻜﻦ داﺧﻞ‬ ‫اﻟﺒﻴـﻮت اﻟﺘـﻲ ﻻ ﺗﻮﺟﺪ داﺧﻠﻬﺎ ﺳـﻌﺎدة«‪،‬‬

‫ﻣﺎﺋﺔ ﻋﺎم‬ ‫واﺳـﺘﻨﻜﺮت أم ﻋﻴـﺪ اﻟﻄـﺮق اﻟﺘـﻲ‬ ‫ﺗﻤـﺎرس ﻋﲆ اﻟﻀﻌﻔـﺎء‪ ،‬ﻓﻬﻲ ﻣـﺎ ﺗﺠﻌﻠﻬﻢ‬ ‫ﻳﱰﻛـﻮن ﻛﻞ ﻣـﺎ ﻳﺄﺗﻴﻬﻢ ﻣـﻦ رزق‪ ،‬وﺧﺘﻤﺖ‬ ‫ﻗﺎﺋﻠﺔ »ﻟـﻢ َ‬ ‫ﻳﺒﻖ ﱄ ﻣﻦ ﻋﻤﺮي ﻛﺜﺮ‪ ،‬وﻟﺴـﺖ‬ ‫ً‬ ‫أﻣﻠـﻚ ﻣﻨﺰﻻ ً واﺣﺪا‪ ،‬وﻋﻤـﺮي ﻓﺎق ﻣﺎﺋﺔ ﻋﺎم‪،‬‬

‫ﺧﻴﻤﺔ أم ﻋﻴﺪ ﻣﻦ اﻟﺪاﺧﻞ ﻛﻤﺎ ﻫﻲ ﻟﻢ ﺗﺘﻐﺮ ﻣﻨﺬ ﻋﻘﻮد‬

‫زﻳﺎرة اﻟﺠﻤﻌﻴﺔ‬ ‫وأﻛﺪ رﺋﻴـﺲ ﺟﻤﻌﻴـﺔ ﻣﺤﺎﻓﻈﺔ اﻟﺮس‬ ‫اﻟﺸـﻴﺦ ﻧﺎﴏ اﻟﺪﻫﻼوي‪ ،‬أﻧﻪ ﺑﻌﺪ أن ﺗﻨﺎﻗﻠﺖ‬ ‫ﻋﺪﻳﺪ ﻣـﻦ ﺑﺮاﻣـﺞ اﻟﺘﻮاﺻﻞ ﻣﺆﺧـﺮا ً وﺟﻮد‬ ‫ﻋﺎﺋﻠﺔ ﻓﻘﺮة ﺗﺴـﻜﻦ ﰲ أﺣﺪ أﺣﻴﺎء ﻣﺤﺎﻓﻈﺔ‬ ‫اﻟﺮس ﰲ ﺧﻴﻤﺔ ﻣﻌﺮﺿﺔ ﻟﻠﱪد واﻤﻄﺮ‪ ،‬ﻗﺎﻣﺖ‬ ‫اﻟﺠﻤﻌﻴـﺔ وﻫـﻲ اﻟﺠﻬـﺔ اﻤﻌﻨﻴﺔ ﺑﻤﺴـﺎﻋﺪة‬ ‫اﻟﻔﻘـﺮاء واﻤﺤﺘﺎﺟﻦ ﰲ اﻤﺤﺎﻓﻈـﺔ‪ ،‬ﺑﺪورﻫﺎ‬ ‫ﺣﻴﺎل ذﻟـﻚ اﻤﻮﺿـﻮع‪ ،‬وﺗﻮﺟﻪ ﻋـﲆ اﻟﻔﻮر‬ ‫ﻋـﺪد ﻣﻦ اﻤﺨﺘﺼﻦ إﱃ ﻣﻘـﺮ اﻟﻌﺎﺋﻠﺔ‪ ،‬وﺗﺒﻦ‬ ‫أﻧﻪ ﺳـﺒﻘﺖ زﻳﺎرﺗﻬﻢ ﻗﺒﻞ ﻣﺎ ﻳﻘﺎرب ﻋﺎم وﺗﻢ‬ ‫اﻟﻮﻗﻮف ﻋﲆ ﻣﻘـﺮ اﻟﻌﺎﺋﻠﺔ اﻟـﺬي ﻫﻮ ﻋﺒﺎرة‬ ‫ﻋـﻦ‪ :‬ﺧﻴﻤﺘـﻦ وﻏﺮﻓـﺔ ﻣـﻊ دورة ﻣﻴﺎه ﻣﻦ‬ ‫اﻟﺤﺪﻳﺪ )اﻟﺸـﻴﻨﻜﻮ( ﻣﻊ وﺟـﻮد ﺧﺰان ﻣﻴﺎه‪،‬‬ ‫وﺗﻤـﺖ ﻣﻘﺎﺑﻠﺔ اﻣﺮأة ﻋﺠـﻮز ﻣﻊ اﺑﻨﺘﻬﺎ‪ ،‬وﺗﻢ‬ ‫ﺗﻮﺟﻴﻪ اﻟﺴـﺆال ﻟﻬﺎ ﻋﻦ ﺳـﺒﺐ وﺟﻮدﻫﻢ ﰲ‬ ‫ﻫﺬا اﻤـﻜﺎن‪ ،‬ﻓﻘﺎﻟﺖ اﻤـﺮأة‪ :‬إن ﻟﺪﻳﻬـﺎ أﺑﻨﺎء‬ ‫ﻳﺴﻜﻨﻮن ﰲ ﻣﻨﺰل ﰲ أﺣﺪ اﻷﺣﻴﺎء ﰲ ﻣﺤﺎﻓﻈﺔ‬ ‫اﻟﺮس‪ ،‬وإﻧﻬﺎ ﻻ ﺗﺮﻏﺐ ﰲ اﻟﺴـﻜﻦ ﰲ اﻟﺒﻴﻮت‪،‬‬ ‫وﻫﻲ ﻣـﻦ ﻃﻠﺒﺖ ﻣﻦ ذوﻳﻬﺎ اﻟﺴـﻜﻦ ﰲ ﻫﺬا‬ ‫اﻤﺨﻴﻢ ﻟﻜﻮﻧﻬﺎ ﺗﺮﺗﺎح ﻧﻔﺴﻴﺎ ً ﻓﻴﻪ‪ ،‬ﻛﻤﺎ ذﻛﺮت‬ ‫أن اﺑﻨﺘﻬـﺎ وأﺣﻔﺎدﻫﺎ ﻳﺄﺗـﻮن إﻟﻴﻬﺎ ﺑﻦ ﻓﱰة‬ ‫وأﺧﺮى‪.‬‬ ‫اﺳﺘﺌﺠﺎر ﻣﻨﺰل‬ ‫وأﺿـﺎف اﻟﺪﻫﻼوي »ﻃﻠﺒﻨـﺎ ﻣﻨﻬﺎ رﻗﻢ‬ ‫ﻫﺎﺗـﻒ ﺟﻮال أﺣـﺪ أﺑﻨﺎﺋﻬﺎ أو ﺷـﺨﺺ ﻣﻦ‬ ‫ذوﻳﻬـﺎ ﻳﺘـﻢ اﻟﺘﻔﺎﻫﻢ ﻣﻌـﻪ‪ ،‬ﻓﺄﻋﻄﺘﻨـﺎ رﻗﻢ‬ ‫ﻫﺎﺗﻒ أﺣﺪ أﺑﻨﺎء اﺑﻨﺘﻬﺎ وﺗﻢ اﻻﺗﺼﺎل ﺑﻪ أﻛﺜﺮ‬ ‫ﻣﻦ ﻣـﺮة وﻛﺎن اﻟﺠﻮال ﰲ أﻛﺜﺮ اﻤﺮات ﻣﻐﻠﻘﺎ ً‬ ‫أو ﻻ ﻧﺘﻠﻘـﻰ إﺟﺎﺑـﺔ‪ ،‬وﻋـﺮض ﻋﻠﻴﻬﺎ أن ﻳﺘﻢ‬ ‫اﺳـﺘﺌﺠﺎر ﻣﻨﺰل ﺧﺎص ﺑﻬﺎ وﺗﺘﻮﱃ اﻟﺠﻤﻌﻴﺔ‬ ‫رﻋﺎﻳﺘﻬـﺎ وﺗﻘﺪﻳـﻢ اﻤﺴـﺎﻋﺪة اﻤﺎﻟﻴـﺔ ﻟﻬـﺎ‬ ‫وﻷﴎﺗﻬﺎ‪ ،‬إﺿﺎﻓﺔ إﱃ ﺗﺄﻣـﻦ اﻤﻮاد اﻟﻐﺬاﺋﻴﺔ‬ ‫وﻣﺎ ﺗﺤﺘﺎﺟﻪ ﻣﻦ ﻣﺴﺘﻠﺰﻣﺎت أﺧﺮى‪ ،‬وﺗﺴﺪﻳﺪ‬ ‫ﻛﺎﻣـﻞ إﻳﺠﺎر اﻤﻨﺰل‪ ،‬ﻓﺮﻓﻀـﺖ وذﻛﺮت أﻧﻬﺎ‬ ‫ﻣﺮﺗﺎﺣﺔ ﰲ ﻫﺬا اﻤﻜﺎن اﻟﺬي ﺗﺴﻜﻦ ﻓﻴﻪ‪ ،‬وأﻛﺪ‬ ‫اﻟﺪﻫـﻼوي أن اﻟﺠﻤﻌﻴﺔ ﻋﲆ أﺗﻢ اﻻﺳـﺘﻌﺪاد‬ ‫ﻟﺘﻘﺪﻳـﻢ ﺟﻤﻴﻊ ﻣـﺎ ﻳﺤﺘﺎﺟﻪ اﻤﺤﺘـﺎج‪ ،‬وأﻧﻬﺎ‬ ‫ﻟﻢ ﺗﻮﺟﺪ إﻻ ﻤﺴـﺎﻋﺪﺗﻬﻢ‪ ،‬وﺗﺴﻌﺪ ﺑﺎﻟﺘﻮاﺻﻞ‬ ‫ﻣﻌﻬـﺎ ﰲ إﺑﻼﻏﻬـﺎ ﻋﻦ ﻣﺜـﻞ ﺗﻠـﻚ اﻟﺤﺎﻻت‪،‬‬ ‫ﻣﺆﻛﺪا ً أﻧﻪ ﺳـﻴﻜﺮر اﻟﺰﻳﺎرة وﺳﻴﺘﻮاﺻﻞ ﻣﻊ‬ ‫أﺣﺪ ذوﻳﻬﺎ ﻣﺮة أﺧﺮى وﺑﺸﻜﻞ ﻣﺘﻮاﺻﻞ‪.‬‬


‫ا ﺣﺪ ‪ 25‬ﻣﺤﺮم ‪1434‬ﻫـ ‪ 9‬دﻳﺴﻤﺒﺮ ‪2012‬م اﻟﻌﺪد )‪ (371‬اﻟﺴﻨﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬

‫»ﺣﻘﻮﻕ ﺍﻹﻧﺴﺎﻥ« ﺗﺴﺘﻘﺒﻞ ‪ 249‬ﺣﺎﻟﺔ ﻋﻨﻒ ﺿﺪ ﺍﻷﻃﻔﺎﻝ ﺧﻼﻝ ‪ 3‬ﺃﻋﻮﺍﻡ‬ ‫اﻟﺪﻣﺎم ‪ -‬ﻓﺎﻃﻤﺔ آل دﺑﻴﺲ‬ ‫اﺳﺘﻘﺒﻠﺖ ﺟﻤﻌﻴﺔ ﺣﻘﻮق اﻹﻧﺴﺎن‬ ‫‪ 249‬ﺣﺎﻟـﺔ ﻋﻨﻒ ﺿﺪ اﻷﻃﻔﺎل ﺧﻼل‬ ‫اﻟﺜﻼث ﺳﻨﻮات اﻤﺎﺿﻴﺔ‪ ،‬وﴏح ﻋﻀﻮ‬

‫ﺟﻤﻌﻴﺔ ﺣﻘﻮق اﻹﻧﺴـﺎن واﻤﺴﺘﺸـﺎر‬ ‫اﻟﻘﺎﻧﻮﻧﻲ ﺧﺎﻟـﺪ اﻟﻔﺎﺧﺮي أن اﻟﺤﺎﻻت‬ ‫اﻟﺘـﻲ اﺳـﺘﻘﺒﻠﺘﻬﺎ اﻟﺠﻤﻌﻴـﺔ ﺗﻨﻮﻋـﺖ‬ ‫ﺑﻦ ﻋﻨﻒ ﺟﺴـﺪي وﻧﻔـﴘ وﺣﺮﻣﺎن‬ ‫ﻣـﻦ اﻟﺘﻌﻠﻴﻢ وﺣﺮﻣﺎن ﻣـﻦ رؤﻳﺔ أﺣﺪ‬

‫اﻟﻮاﻟﺪﻳﻦ ﰲ ﺣﺎل اﻻﻧﻔﺼﺎل‪ ،‬وﺣﺮﻣﺎن‬ ‫ﻣﻦ اﻷوراق اﻟﺜﺒﻮﺗﻴﺔ‪.‬‬ ‫وأﻛﺪ اﻟﻔﺎﺧﺮي أن اﻷﻧﻈﻤﺔ اﻟﺴﻌﻮدﻳﺔ‬ ‫ﻛﻔﻠﺖ ﺣﻤﺎﻳـﺔ أي ﻃﻔﻞ ﻣﻦ اﻟﺘﻌﺮض‬ ‫ﻟﻺﻳـﺬاء وذﻟـﻚ ﺑﻤﻌﺎﻗﺒـﺔ اﻤﺮﺗﻜـﺐ‬

‫ﻟﻠﻌﻨﻒ‪ ،‬ﻓﺈذا ﻗﺎم ﻣﻦ ﻳﻌﻮل اﻟﺸﺨﺺ‬ ‫ﺳـﻮاء ﻛﺎن واﻟﺪه أو أي ﺷﺨﺺ ﻳﻘﻊ‬ ‫اﻟﻄﻔﻞ ﺗﺤـﺖ رﻋﺎﻳﺘﻪ ﺑﺈﻳـﺬاء اﻟﻄﻔﻞ‬ ‫ﻧﻔﺴـﻴﺎ أو ﺟﺴـﺪﻳﺎ ﻳﻌﺎﻗـﺐ ﺑﻤﻘـﺪار‬ ‫ﺟﺮﻣﻪ‪.‬‬

‫وﻗـﺎل اﻟﻔﺎﺧـﺮي إن ﺑﻌـﺾ اﻟﺤﺎﻻت‬ ‫وﺻـﻞ اﻟﺘﻌﺪي ﻓﻴﻬـﺎ إﱃ إزﻫﺎق روح‬ ‫اﻟﻄﻔـﻞ أو إﻳﺬاء ﺟﺴـﺪه‪ ،‬ﻣـﺎ ﻳﻮﺟﺐ‬ ‫ﺗﻜﺜﻴﻒ اﻟﺠﻬﻮد ﻟﻮﺿـﻊ اﻟﻴﺂت ﻟﱰﺑﻴﺔ‬ ‫اﻷﻃﻔـﺎل وﺧﺎﺻﺔ اﻤﺮﺣﻠـﺔ اﻷوﱃ ﻣﻦ‬

‫ﻋﻤﺮه ﻣﻦ اﻟﻌﺎم اﻷول‬ ‫إﱃ اﻟﻌـﺎم اﻟﺜﺎﻣـﻦ‬ ‫ﻛﻮﻧﻬـﺎ ﻫـﻲ اﻤﺮﺣﻠـﺔ‬ ‫اﻟﺘﻲ ﺗﻨﺸـﺄ ﻓﻴﻬﺎ ﺷﺨﺼﻴﺔ‬ ‫اﻹﻧﺴﺎن‪.‬‬

‫‪society@alsharq.net.sa‬‬

‫‪13‬‬

‫ﻣﺸﺮﻭﻉ ﻧﺴﺎﺋﻲ ﻣﺘﺨﺼﺺ ﻓﻲ» ﺗﻌﻘﻴﺐ ﺍﻟﻤﻌﺎﻣﻼﺕ ﺍﻟﺤﻜﻮﻣﻴﺔ« ﺑﻤﺨﺘﻠﻒ ﺃﻧﻮﺍﻋﻬﺎ‬ ‫اﻟﺪﻣﺎم ‪ -‬ﻫﻨﺪ اﻷﺣﻤﺪ‬ ‫أ ّﻛﺪت ﻣﺪﻳﺮة ﻣﻜﺘﺐ اﺗﺠﺎﻫﺎت‬ ‫اﻤﻤﻠﻜـﺔ ﻟﻠﺨﺪﻣـﺎت اﻟﺤﻜﻮﻣﻴﺔ‬ ‫ﻧـﻮرة ﻣﻄـﺎري‪ ،‬اﻋﺘـﺰام‬ ‫ﻣﺆﺳﺴـﺘﻬﺎ‪ ،‬اﻟﺘـﻲ أﻧﺸـﺌﺖ‬ ‫ﺑﺘﻤﻮﻳـﻞ ﻣﻦ ﺻﻨـﺪوق »اﻷﻣﺮ‬ ‫ﺳـﻠﻄﺎن ﺑـﻦ ﻋﺒـﺪ اﻟﻌﺰﻳـﺰ ﻟﺘﻨﻤﻴﺔ‬ ‫اﻤـﺮأة«‪» ،‬ﺧﻠـﻖ ﻓـﺮص وﻇﻴﻔﻴـﺔ‬ ‫ﻟﻠﻔﺘﻴـﺎت‪ ،‬وﺗﺪرﻳﺒﻬـﻦ ﻋـﲆ ﻛﻴﻔﻴـﺔ‬ ‫اﻟﺘﻌﺎﻣـﻞ ﻣـﻊ اﻟﺠﻬـﺎت اﻟﺤﻜﻮﻣﻴﺔ‪،‬‬ ‫وﻣﻌﺮﻓﺔ أﺳـﺎﻟﻴﺐ اﻟﻌﻤـﻞ اﻤﻴﺪاﻧﻲ«‪.‬‬ ‫ﻣﻀﻴﻔـﺔ أن ﻣﴩوﻋﻬـﺎ ﻫـﻮ ﻋﺒﺎرة‬ ‫ﻋـﻦ ﻣﺆﺳﺴـﺔ ﻧﺴـﺎﺋﻴﺔ ﻣﺘﺨﺼﺼﺔ‬ ‫ﰲ ﺗﺨﻠﻴـﺺ وﺗﻌﻘﻴـﺐ اﻤﻌﺎﻣـﻼت‬ ‫اﻟﺤﻜﻮﻣﻴﺔ ﻣﻦ اﻟﺠﻬﺎت اﻤﺨﺘﻠﻔﺔ ‪.‬‬ ‫ﻣﴩوع ﺧﺪﻣﻲ‬ ‫وأوﺿﺤـﺖ ﻣﻄﺎري أﻧﻬﺎ ﻟـﻢ ﺗﻮاﺟﻪ‬ ‫أي ﻋﻘﺒﺎت ﰲ إﻧﺸـﺎء اﻤﴩوع ﺣﻴﺚ‬ ‫إﻧـﻪ ﻣﻦ ﺿﻤـﻦ اﻤﺸـﺎرﻳﻊ اﻟﺨﺪﻣﻴﺔ‬ ‫اﻟﺘﻲ ﻳﺴـﻤﺢ ﻟﻠﻤـﺮأة اﻟﺤﺼﻮل ﻋﲆ‬

‫ﺗﺮﺧﻴـﺺ ﺑﻬـﺎ‪» ،‬ﻣﺸـﺮة إﱃ أن‬ ‫اﻤﴩوع ﺣﻘـﻖ ﻧﺠﺎﺣﺎ ً ﺧـﻼل ﻓﱰة‬ ‫ﺑﺴـﻴﻄﺔ‪ ،‬وﺗﻤﻜﻨﺖ ﻣـﻦ إﺛﺒﺎت ﻗﺪرة‬ ‫اﻤﺮأة اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ ﻋﲆ إﺛﺒﺎت ﻧﻔﺴـﻬﺎ‬ ‫ﰲ ﻣﺠـﺎﻻت اﻟﻌﻤـﻞ اﻟﺠﺪﻳـﺪة‪ ،‬ﻋﻠﻤﺎ ً‬ ‫أن ﺗﻌﻘﻴـﺐ اﻤﻌﺎﻣـﻼت ﻻ ﻳﻌـﺪ ﻣـﻦ‬ ‫اﻤﻬﺎم اﻟﺴـﻬﻠﺔ‪ ،‬ﻓﺎﻤﺘﺎﺑﻌﺔ ﻣﻊ اﻟﺪواﺋﺮ‬ ‫اﻟﺤﻜﻮﻣﻴﺔ‪ ،‬أﻣﺮ ﻳﺘﻄﻠﺐ ﻋﻨﺎء وﻣﺸﻘﺔ‪،‬‬ ‫إﻻ أﻧﻨـﺎ ﺧﻀﻨـﺎ اﻤﺠـﺎل وﺧﺮﺟﻨـﺎ‬ ‫ﺑﺼﻮرة اﺳﺘﺜﻤﺎرﻳﺔ ﻧﺎﺟﺤﺔ«‪.‬‬ ‫ﻛﻤـﺎ ﺗﺸـﺮ إﱃ أن ﺧﻄـﻮات اﻟﻌﻤﻞ‬ ‫واﻤﺘﺎﺑﻌـﺔ ﻣﻊ اﻟﺰﺑﺎﺋﻦ ﺗﺒﺪأ ﻋﻨﺪ رﻏﺒﺔ‬ ‫اﻟﻌﻤﻴﻠـﺔ ﰲ اﻓﺘﺘـﺎح ﻣـﴩوع ﻓﻴﺘـﻢ‬ ‫ﻣﺴﺎﻋﺪﺗﻬﺎ ﰲ اﺳـﺘﺨﺮاج اﻟﺘﺼﺎرﻳﺢ‬ ‫اﻟﺨﺎﺻـﺔ ﺑﺎﻤﻨﺸـﺂت اﻟﺼﻐـﺮة‬ ‫وإرﺷـﺎدﻫﺎ إﱃ اﻟﺠﻬـﺎت اﻤﻌﻨﻴـﺔ ﰲ‬ ‫اﺳـﺘﺨﺮاج اﻟﱰاﺧﻴﺺ إﱃ أن ﺗﺘﻤﻜﻦ‬ ‫ﻣﻦ إﻧﻬـﺎء اﻹﺟﺮاءات واﻟﺤﺼﻮل ﻋﲆ‬ ‫اﻷوراق اﻟﺮﺳـﻤﻴﺔ‪ ،‬ﻋﻠﻤـﺎ ً أن اﻹدارة‬ ‫ﺟﻤﻴﻌﻬﺎ ﻧﺴﺎﺋﻴﺔ«‪.‬‬ ‫ﺗﻮﻃﻦ اﻟﻮﻇﺎﺋﻒ‬

‫اﻟﻨﺴـﺎء اﻵن ﺑﺤﺎﺟـﺔ إﱃ ﻣﻜﺎﺗـﺐ‬ ‫ﺗﻌﻘﻴﺐ ﻧﺴـﺎﺋﻴﺔ‪ ،‬ﺑﺴـﺒﺐ ﻣﺎ ﺗﻤﺮ ﺑﻪ‬ ‫اﻤﺮأة اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ ﻣﻦ ﻣﺮﺣﻠﺔ ﺗﻘﺪﻣﻴﺔ‬ ‫ﰲ اﻟﻌﻤـﻞ واﻻﻧﺨـﺮاط ﰲ اﻤﺸـﺎرﻳﻊ‬ ‫اﻟﺼﻐـﺮة واﻤﺘﻮﺳـﻄﺔ‪ ،‬واﻟﺴـﻤﺎح‬ ‫إﻟﻴﻬـﺎ ﺑﺎﻟﺪﺧـﻮل إﱃ ﻣﺠـﺎﻻت ﻋﺪة‪،‬‬ ‫ﻛﻞ ذﻟﻚ‪ ،‬ﻳﻌﻤﻞ ﻋﲆ ﺗﺸـﻐﻴﻞ ﻣﻜﺎﺗﺐ‬ ‫اﻟﺘﻌﻘﻴﺐ ﺑﺼﻮرة ﻣﺴـﺘﻤﺮة‪ ،‬وﻳﺮﻓﻊ‬ ‫ﻣـﻦ ﻧﺠـﺎح ﻋﻤـﻞ اﻤﻌﻘﺒﺎت«‪.‬ﻣﺒﻴﻨﺔ‬ ‫أن ﻋﻤـﻞ اﻤﺮأة اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ ﰲ ﻣﺠﺎل‬ ‫اﻟﺘﻌﻘﻴﺐ »ﻳﺘﻄﻠﺐ دﻋﻤـﺎً‪ ،‬ﺧﺼﻮﺻﺎ ً‬ ‫أﻧﻬـﺎ ﺗﺠﺮﺑﺔ ﺟﺪﻳـﺪة ﻋـﲆ اﻤﺠﺘﻤﻊ‬ ‫اﻟﺴـﻌﻮدي‪ ،‬ﻓﻴﻤﺎ ﻛﺜﺮ ﻣـﻦ اﻷﺟﻬﺰة‬ ‫اﻟﺤﻜﻮﻣﻴـﺔ ﺑﺪأت ﺑﺘﺄﺳـﻴﺲ أﻗﺴـﺎم‬ ‫ﻧﺴـﺎﺋﻴﺔ‪ ،‬ﺑﻬـﺪف ﻣﺮوﻧـﺔ اﻟﺘﻌﺎﻣـﻞ‬ ‫واﻟﺤﻔﺎظ ﻋـﲆ ﺧﺼﻮﺻﻴﺘﻬﺎ وﴎﻋﺔ‬ ‫إﻧﻬـﺎءﻣﻌﺎﻣﻼﺗﻬـﺎ«‪.‬‬ ‫ﺻﻌﻮﺑﺔ ﻣﺠﺎل» اﻟﺘﻌﻘﻴﺐ« ﻟﻢ ﺗﻤﻨﻊ اﻟﺴﻴﺪات ﻣﻦ دﺧﻮﻟﻪ‬ ‫وﺗﻀﻴـﻒ ﻣﻄـﺎري أن ﻓﻜـﺮة ﻋﻤﻞ‬ ‫اﻟﻨﺴـﺎء ﻣﻌﻘﺒـﺎت ﺳـﺘﻜﻮن ﻟﻴﺴـﺖ‬

‫ﺃﻣﻴﺮﺓ ﺍﻟﻄﻮﻳﻞ ﺗﺪﻋﻮ ﺍﻟﺸﺒﺎﺏ‬ ‫ﺍﻟﺴﻌﻮﺩﻱ ﺇﻟﻰ ﺧﺪﻣﺔ ﺍﻟﻤﺠﺘﻤﻊ‬ ‫اﻟﺮﻳﺎض ‪ -‬اﻟﴩق‬ ‫دﻋـﺖ ﻧﺎﺋﺐ اﻟﺮﺋﻴـﺲ واﻷﻣﻦ‬ ‫اﻟﻌـﺎم ﻤﺆﺳﺴـﺔ اﻟﻮﻟﻴـﺪ ﺑـﻦ‬ ‫ﻃﻼل اﻟﺨﺮﻳـﺔ‪ ،‬اﻷﻣﺮة أﻣﺮة‬ ‫اﻟﻄﻮﻳﻞ‪ ،‬اﻟﺸﺒﺎب اﻟﺴﻌﻮدي إﱃ‬ ‫اﻻﻧﺨﺮاط ﰲ اﻟﻌﻤﻞ اﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻲ‬ ‫ﺿﻤﻦ ﻣﺠﻤﻮﻋﺎت ﺷـﺒﺎﺑﻴﺔ ﺗﻄﻮﻋﻴﺔ‪،‬‬ ‫وﺗﺴـﺨﺮ ﻃﺎﻗﺎﺗﻪ ﰲ ﺧﺪﻣﺔ اﻤﺠﺘﻤﻊ‬ ‫اﻟﺴـﻌﻮدي ﻹﻧﺠﺎز ﻛﺜﺮ ﻣـﻦ اﻤﻬﺎم‬ ‫واﻷﻋﻤﺎل اﻟﺘﻲ ﺗﻔﺴﺢ اﻤﺠﺎل أﻣﺎﻣﻬﻢ‬ ‫ﻟﻠﻌﻤﻞ ﻋﲆ رﻓﻌـﺔ اﻤﻤﻠﻜﺔ وﻧﻬﻀﺘﻬﺎ‬ ‫ﻣﻦ ﺧﻼل ﺳﻮاﻋﺪ أﺑﻨﺎﺋﻬﺎ ‪..‬‬ ‫ﺟـﺎء ذﻟـﻚ ﰲ ﻛﻠﻤﺘﻬـﺎ اﻟﺘـﻲ أﻟﻘﺘﻬﺎ‬ ‫أﻣـﺎم اﻟﺤﻔـﻞ اﻟـﺬي ﻧﻈﻤـﻪ ﻣﺮﻛﺰ‬ ‫ﺗﺴﺎﻣﻲ ﻟﺘﻨﻤﻴﺔ اﻤﺒﺎدرات اﻟﺘﻄﻮﻋﻴﺔ‪،‬‬ ‫ﻣﺴـﺎء اﻷرﺑﻌـﺎء اﻤـﺎﴈ ﰲ ﻓﻨـﺪق‬ ‫اﻟﻔﻮرﺳـﻴﺰوﻧﺰ ﺑـﱪج اﻤﻤﻠﻜـﺔ ﰲ‬ ‫اﻟﺮﻳـﺎض ﺑﻤﻨﺎﺳـﺒﺔ اﻟﻴـﻮم اﻟﻌﺎﻤﻲ‬ ‫ﻟﻠﺘﻄـﻮع اﻟﺬي ﻳﺼﺎدف ﰲ اﻟﺨﺎﻣﺲ‬

‫ﻣﻦ دﻳﺴﻤﱪ‪.‬‬ ‫وﺷـﺪدت اﻷﻣﺮة ﻋـﲆ أﻫﻤﻴﺔ اﻟﻌﻤﻞ‬ ‫اﻟﺘﻄﻮﻋـﻲ ودوره اﻟﻜﺒـﺮ واﻤﻬﻢ ﰲ‬ ‫اﺳﺘﺜﻤﺎر واﺳﺘﻠﻬﺎم ﻃﺎﻗﺎت اﻟﺸﺒﺎب‬ ‫اﻟﺴـﻌﻮدﻳﻦ وﺗﻨﻤﻴـﺔ ﻣﻬﺎراﺗﻬـﻢ‬ ‫وﺗﻮﺟﻴﻬﻬـﺎ ﰲ ﻣﻜﺎﻧﻬـﺎ اﻟﺼﺤﻴـﺢ‬ ‫ورﻓﻊ ﻣﺴـﺘﻮى اﻟﺤﻴـﺎة اﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻴﺔ‬ ‫واﻻﻗﺘﺼﺎدﻳﺔ واﻟﺜﻘﺎﻓﻴﺔ ﻟﻠﻤﻮاﻃﻨﻦ‪،‬‬ ‫ﻣﺸـﺮة إﱃ أن دواﻓـﻊ اﻟﻌﻤـﻞ‬ ‫اﻟﺘﻄﻮﻋـﻲ ﰲ اﻤﻤﻠﻜـﺔ أﻗـﻮى ﻣﻨﻬﺎ‬ ‫ﰲ أي دوﻟـﺔ أﺧﺮى‪ ،‬ﻛـﻮن اﻤﺠﺘﻤﻊ‬ ‫اﻟﺴـﻌﻮدي ﻳﺮﺗﻜﺰ ﻋﲆ ﻋﺪة أﺳـﺲ‬ ‫أﺑﺮزﻫـﺎ اﻟﺪﻳﻦ‪ ،‬ﺑﺎﻹﺿﺎﻓـﺔ إﱃ اﻟﻘﻴﻢ‬

‫ﺑﺎﻤﺴـﺘﻐﺮﺑﺔ‪ ،‬ﺧﺼﻮﺻﺎ ً ﰲ ﻇﻞ ﻧﻬﺞ‬ ‫ﺗﻮﻃـﻦ اﻟﻮﻇﺎﺋـﻒ‪ ،‬واﻟﱰﻛﻴـﺰ ﻋـﲆ‬

‫‪ 100‬ﺷﺎﺏ ﻳﻘﺪﻣﻮﻥ ﻣﺒﺎﺩﺭﺍﺕ ﺗﻄﻮﻋﻴﺔ ﻷﻫﺎﻟﻲ ﺍﻟﻤﺪﻳﻨﺔ ﺍﻟﻤﻨﻮﺭﺓ‬ ‫اﻤﺪﻳﻨﺔ اﻤﻨﻮرة‪ -‬ﻟﻴﻨﺎ أﺑﻮ ﻋﺰة‬ ‫اﺧﺘﺘﻤـﺖ أول أﻣﺲ ﻓﻌﺎﻟﻴﺎت ﻣﴩوع‬ ‫ﺣﻤﻠﺔ« اﻟﺘﻄﻮع ﺣﻴـﺎة«‪ ،‬ﺗﺤﺖ رﻋﺎﻳﺔ‬ ‫أﻣـﺮ ﻣﻨﻄﻘـﺔ اﻤﺪﻳﻨﺔ اﻤﻨـﻮرة‪ ،‬اﻷﻣﺮ‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ ﺑـﻦ ﻣﺎﺟﺪ ﺑﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ‪،‬‬ ‫اﻟﺘـﻲ ﻧﻈﻤﻬﺎ ﻛﺮﳼ اﻷﻣـﺮ ﻣﺎﺟﺪ ﺑﻦ‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳـﺰ ‪-‬رﺣﻤﻪ اﻟﻠـﻪ‪ -‬ﻟﻠﻌﻤﻞ اﻟﺘﻄﻮﻋﻲ‬ ‫وﻓﺮﻳﻖ ﺗﻤﻴﺰي اﻟﺘﻄﻮﻋﻲ ﺑﺠﺎﻣﻌﺔ ﻃﻴﺒﺔ‬ ‫وﺷـﺎرك ﻓﻴﻬـﺎ أﻛﺜـﺮ ﻣـﻦ ﻣﺎﺋﺔ ﺷـﺎب ﻣﻦ‬ ‫ﻃﻼب ﺟﺎﻣﻌﺔ ﻃﻴﺒﺔ‪ ،‬وﺗﻀﻤﻨـﺖ اﻟﻔﻌﺎﻟﻴﺎت‬ ‫اﻤﺼﺎﺣﺒﺔ ﻟﻠﺤﻤﻠﺔ ﻣﺸﺎرﻛﺔ ‪ 10‬ﻓﺮق ﺗﻄﻮﻋﻴﺔ‬ ‫ﻣﻦ ﻛﻠﻴﺎت ﺟﺎﻣﻌﺔ ﻃﻴﺒﺔ اﻤﺨﺘﻠﻔﺔ‪ ،‬ﻗﺪﻣﻮا ﻋﺪة‬ ���ﻣﺒﺎدرات ﺗﻄﻮﻋﻴﺔ ﻣﻦ ﺑﻴﻨﻬﺎ ﻣﺒﺎدرة ﺗﻨﻈﻴﻒ‬ ‫أﺣﺪ اﻤﺴـﺎﺟﺪ‪ ،‬وﺧﺪﻣﺎت ﺻﺤﻴﺔ‪ ،‬وﺗﺸـﺠﺮ‬ ‫أﻣﺎﻛﻦ ﻋﺎﻣﺔ‪ ،‬وﻛﺴﻮة اﻟﺸﺘﺎء‪ ،‬وﺗﻮزﻳﻊ ﺳﻼل‬ ‫ﻏﺬاﺋﻴـﺔ‪ ،‬وﺑﺮاﻣﺞ ﺗﻮﻋﻮﻳـﺔ ﻟﺨﺪﻣﺔ اﻤﺠﺘﻤﻊ‪،‬‬ ‫وﻗـﺪ أﻗﻴﻤـﺖ اﻟﻔﻌﺎﻟﻴـﺎت ﰲ ﺣـﻲ اﻟﺒﺤـﺮ‬ ‫ﺑﺎﻤﺪﻳﻨـﺔ اﻤﻨـﻮرة‪ ،‬وذﻟـﻚ ﺗﺰاﻣﻨﺎ ً ﻣـﻊ اﻟﻴﻮم‬ ‫اﻟﻌﺎﻤـﻲ ﻟﻠﺘﻄـﻮع‪ ،‬وﺷـﺎرﻛﺖ ﰲ اﻟﻔﻌﺎﻟﻴﺎت‬

‫ﺃﻡ ﺻﻴﺎﺩ‪ :‬ﺃﻣﺘﻬﻦ ﺻﻨﺎﻋﺔ ﺍﻟـ »ﺳﺪﻭ«‬ ‫ﻭﺍﻟﻐﺰﻝ‪..‬ﻭ»ﻣﻬﺮﺟﺎﻥ ﺍﻟﻜﻠﻴﺠﺎ« ﺿﺎﻋﻒ ﺃﺭﺑﺎﺣﻨﺎ‬ ‫ﺑﺮﻳﺪة‪ -‬ﻃﺎرق اﻟﻨﺎﴏ‬ ‫اﺳـﺘﻄﺎﻋﺖ إﺣﺪى اﻟﺤﺮﻓﻴﺎت اﻤﺸﺎرﻛﺎت ﰲ‬ ‫اﻟﻨﺴـﺨﺔ اﻟﺨﺎﻣﺴـﺔ ﻣﻦ ﻣﻬﺮﺟﺎن اﻟﻜﻠﻴﺠﺎ‪،‬‬ ‫اﻤﻘﺎم ﰲ ﻣﺪﻳﻨﺔ ﺑﺮﻳـﺪة‪ ،‬ﻣﻀﺎﻋﻔﺔ أرﺑﺎﺣﻬﺎ‪،‬‬ ‫ﻣـﻦ ﺧﻼل ﺑﻴﻊ ﻣﻨﺘﺠﺎﺗﻬﺎ ﺑﻦ أﺳـﻮار ﻣﺮﻛﺰ‬

‫أم ﺻﻴﺎد ﺗﻨﺴﺞ ﰲ اﻟﻨﺴﺨﺔ اﻟﺨﺎﻣﺴﺔ ﻣﻦ» ﻣﻬﺮﺟﺎن اﻟﻜﻠﻴﺠﺎ«‬

‫ﺗﻮﻇﻴـﻒ اﻤـﺮأة ﰲ ﻣﺠﺎﻻت ﺗﻨﺎﺳـﺐ‬ ‫ﻃﺒﻴﻌﺘﻬـﺎ‪ ،‬واﻟﺘﻌﻘﻴﺐ ﻣﺠـﺎل ﻳﻤﻜﻦ‬

‫ﻟﻠﻤـﺮأة اﻟﺨـﻮض ﻓﻴـﻪ‪ ،‬وإﺛﺒـﺎت‬ ‫ﻛﻔﺎءﺗﻬـﺎ‪ ،‬ﻻﺳـﻴﻤﺎ أن ﻋﺪﻳـﺪا ﻣـﻦ‬

‫ﺿﻤﻦ ﺣﻤﻠﺔ »اﻟﺘﻄﻮع ‪ ..‬ﺣﻴﺎة« ﺑﻤﺸﺎرﻛﺔ ﻋﺪة ﺟﻬﺎت‬

‫اﻤﺠﺘﻤﻌﻴـﺔ اﻟﺘﻲ ﻳﺘﻤﻴﺰ ﺑﻬـﺎ واﻟﺘﻲ‬ ‫ﺗﺪﻋـﻮ إﱃ اﻟﱰاﺑـﻂ واﻟﺘﻜﺎﺗـﻒ ﺑﻦ‬ ‫اﻷﻓﺮاد ﺳـﻌﻴﺎ ً ﻧﺤﻮ ﻣﺠﺘﻤﻊ ﻣﱰاﺣﻢ‬ ‫وﻣﺘﻜﺎﻓـﻞ‪ ،‬ﻣﻮﺿﺤـﺔ أن ﻣﺸـﺎرﻛﺔ‬ ‫اﻟﺸـﺒﺎب ﰲ اﻷﻋﻤـﺎل اﻟﺘﻄﻮﻋﻴـﺔ‬ ‫ﺑﺠﻤﻴـﻊ أﺷـﻜﺎﻟﻬﺎ ﻳﻔﺘـﺢ اﻤﺠـﺎل‬ ‫ﻟﺨﺪﻣﺔ اﻤﻤﻠﻜـﺔ وأﺑﻨﺎﺋﻬﺎ‪ ،‬واﻟﺘﻌﺮف‬ ‫ﻋـﲆ اﻟﺨـﱪات اﻤﺘﻨﻮﻋـﺔ اﻟﺘـﻲ ﻣﻦ‬ ‫اﻤﻤﻜﻦ اﻛﺘﺴﺎﺑﻬﺎ‪.‬‬ ‫ﻛﻤﺎ ﺑﻴّﻨﺖ اﻷﻣﺮة‪ ،‬أﻣﺮة اﻟﻄﻮﻳﻞ‪ ،‬أن‬ ‫ﺛﻘﺎﻓﺔ اﻟﺘﻄـﻮع ﰲ ﻣﺠﺘﻤﻌﻨﺎ ﺗﺤﺘﺎج‬ ‫إﱃ ﺗﺤﺮﻳـﻚ ﺣﺘـﻰ ﺗﻴﻨـﻊ ﺛﻤﺎرﻫـﺎ‬ ‫وﺗﺰﻫـﺮ‪ ،‬ﻣﻀﻴﻔـﺔ »ﻧﺤـﻦ ﰲ ﻣﺮﻛﺰ‬ ‫ﺗﺴـﺎﻣﻲ ﻟﺘﻨﻤﻴﺔ اﻤﺒﺎدرات اﻟﺸﺒﺎﺑﻴﺔ‬ ‫اﻟﺘﻄﻮﻋﻴـﺔ‪ ،‬اﻟﺘﺎﺑﻊ ﻤﺆﺳﺴـﺔ اﻟﻮﻟﻴﺪ‬ ‫ﺑـﻦ ﻃﻼل اﻟﺨﺮﻳﺔ‪ ،‬ﻧﺪﻋﻢ وﻧﺸـﺠﻊ‬ ‫اﻟﺸـﺒﺎب ﻋـﲆ اﻟﻘﻴـﺎم ﺑﻤﺸـﺎرﻳﻊ‬ ‫ﺗﻄﻮﻋﻴـﺔ وﻧﺴـﻌﻰ إﱃ ﺗﻄﻮﻳﺮﻫـﺎ‬ ‫وﺗﺤﻮﻳﻠﻬﺎ إﱃ ﻣﴩوع ﻋﻤﻞ ﻣﺆﺳﴘ‬ ‫ﻣﺴﺘﺪام«‪.‬‬

‫اﻤﻠـﻚ ﺧﺎﻟـﺪ اﻟﺤﻀـﺎري ﺑﱪﻳـﺪة‪ .‬ﺣﻴـﺚ أﻓﺎدت‬ ‫اﻤﺸﺎرﻛﺔ« أم ﺻﻴﺎد« أن ﻫﺬه اﻤﻬﺮﺟﺎﻧﺎت ﺗﻀﺎﻋﻒ‬ ‫أرﺑـﺎح اﻟﺴـﻴﺪات واﻟﺤﺮﻓﻴﺎت‪ ،‬ﻻ ﺳـﻴﻤﺎ ﻣﻬﺮﺟﺎن‬ ‫اﻟﻜﻠﻴﺠـﺎ ﰲ ﺑﺮﻳـﺪة‪ ،‬وﺗﻀﻴﻒ« دﺧﻠﻨـﺎ ﻳﻜﻮن أﻛﱪ‬ ‫ﺑﻜﺜﺮ دون ﻏﺮه ﻣﻦ اﻤﻬﺮﺟﺎﻧﺎت‪ ،‬وﻛﺎن ﺗﺨﺼﺼﻨﺎ‬ ‫ﺑﻨﺴﻴﺞ اﻟﻐﺰل واﻟﺴﺪو واﻟﺸـﻨﻒ واﻷﻛﺴﺴﻮارات‬

‫)اﻟﴩق(‬

‫ﻣﻮاز‬ ‫ﺻﻨﺪوق ٍ‬ ‫وذﻛـﺮ أﻣـﻦ ﻋـﺎم ﺻﻨـﺪوق اﻷﻣﺮ‬ ‫ﺳـﻠﻄﺎن ﻟﺘﻨﻤﻴـﺔ اﻤـﺮأة ﺣﺴـﻦ ﻋﲇ‬ ‫اﻟﺠـﺎﴎ« ﻟﻠـﴩق« أن اﻟﺼﻨـﺪوق‬

‫ﻣﻨﺢ ﻛﺜﺮا ﻣﻦ اﻟﺪﻋﻢ اﻤﺎدي واﻤﻌﻨﻮي‬ ‫ﻟﻌﺪﻳـﺪ ﻣـﻦ اﻤﺸـﺎرﻳﻊ ‪ ،‬وﺗﻘﺪﻳـﻢ‬ ‫اﻻﺳﺘﺸﺎرات واﻤﺘﺎﺑﻌﺔ واﻟﺪﻋﻢ اﻟﻔﻨﻲ‬ ‫ﻣﻦ ﺧﻼل اﻟﺘﺪرﻳﺐ ‪ ،‬وأوﺿﺢ اﻟﺠﺎﴎ‬ ‫أن ﻣـﻦ ﺿﻤﻦ اﻤﺸـﺎرﻳﻊ اﻟﻨﺴـﺎﺋﻴﺔ‬ ‫اﻟﺘﻲ ﻳﻤﻮﻟﻬﺎ اﻟﺼﻨﺪوق ﻫﻲ اﻤﺸﺎرﻳﻊ‬ ‫اﻤﺘﻌﻠﻘﺔ ﺑﺎﻟﻨﻘﻞ‪ ،‬وﺣﻮل دﺧﻮل اﻤﺮأة‬ ‫ﰲ اﻟﻘﻄﺎع اﻟﺼﻨﺎﻋﻲ أوﺿﺢ اﻟﺠﺎﴎ‬ ‫أن ﻃﺒﻴﻌـﺔ اﻤـﺮأة ﻗـﺪ ﻻ ﺗﺴـﺎﻋﺪﻫﺎ‬ ‫اﻟﺪﺧﻮل ﰲ ﻫـﺬا اﻟﻘﻄﺎع ﻣﺸـﺮا ً إﱃ‬ ‫ﻣﻮاز‪ ،‬وﻫﻮ ﺻﻨﺪوق‬ ‫وﺟﻮد ﺻﻨﺪوق ٍ‬ ‫اﻷﻣـﺮ ﻣﺤﻤـﺪ ﺑـﻦ ﻓﻬـﺪ ﻟﻠﺘﻨﻤﻴـﺔ‬ ‫اﻟﺼﻨﺎﻋﻴﺔ ﻟﻠﺸـﺒﺎب ‪ ،‬ﻣﺸـﺮا ً إﱃ أن‬ ‫ﻣﴩوع ﺣﺎﺿﻨﺎت اﻷﻋﻤﺎل اﻟﻨﺴﺎﺋﻴﺔ‬ ‫ﰲ ﻗﻄـﺎع اﻷﻋﻤﺎل واﻤﻘـﺎم ﺑﺪﻋﻢ ﻣﻦ‬ ‫ﴍﻛـﺔ أراﻣﻜـﻮ‪ ،‬وﺑﺮﻋﺎﻳـﺔ ﺻﺎﺣﺐ‬ ‫اﻟﺴـﻤﻮ اﻤﻠﻜﻲ اﻷﻣﺮ ﻣﺤﻤﺪ ﺑﻦ ﻓﻬﺪ‬ ‫‪ ،‬ﺳﻴﻜﻮن ﻣﻦ ﺿﻤﻦ ﻫﺬه اﻟﺤﺎﺿﻨﺎت‬ ‫ﺑﻌـﺾ اﻤﺸـﺎرﻳﻊ اﻟﺼﻨﺎﻋﻴـﺔ اﻟﺘـﻲ‬ ‫ﺗﺘﻮاﻓﻖ ﻣﻊ ﻃﺒﻴﻌﺔ اﻤﺮأة وذﻟﻚ ﻟﺪﻋﻢ‬ ‫اﻤـﺮأة ﻹﺛﺒـﺎت ﻧﻔﺴـﻬﺎ ﰲ اﻤﺠﺎﻟـﻦ‬ ‫اﻻﻗﺘﺼﺎدي واﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻲ‪.‬‬

‫اﻟﱰاﺛﻴﺔ وﺑﻌﺾ اﻟﺼﻨﺎﻋﺎت اﻟﺠﻠﺪﻳﺔ«‪.‬‬ ‫وﺗﻜﻤﻞ أم ﺻﻴﺎد« دﻋﻤﺘﻨﺎ رﺋﻴﺴـﺔ ﻣﺠﻠﺲ اﻹدارة‬ ‫ﺑﺠﻤﻌﻴـﺔ« ﺣﺮﻓـﺔ«‪ ،‬اﻷﻣﺮة ﻧﻮرة ﺑﻨـﺖ ﻣﺤﻤﺪ آل‬ ‫ﺳـﻌﻮد‪ ،‬وﺳـﺎﻋﺪﺗﻨﺎ ﻋﲆ ﻛﺜﺮ ﻣﻦ اﻷﻣـﻮر اﻟﻼزﻣﺔ‬ ‫ﻟﻬـﺬه اﻟﺤﺮﻓﺔ واﻟﺸـﻜﺮ ﻟﺮﻳﻢ ﺑﻨﺖ ﺟﺎﻣـﻊ ﻣﺪﻳﺮة‬ ‫ﺟﻤﻌﻴﺔ ﺣﺮﻓﺔ ﻓﻠﻬﻢ اﻟﻔﻀﻞ اﻟﻜﺒﺮ ﺑﻌﺪ اﻟﻠﻪ‬ ‫ﻋﲆ ﻫﺬه اﻷﻋﻤﺎل اﻟﺘﻲ ﻧﺸـﺎرك ﺑﻬﺎ ﰲ اﻤﻨﺎﺳـﺒﺎت‬ ‫اﻟﻌﺎﻣﺔ واﻟﺨﺎﺻﺔ‪ ،‬وﺑﺪﻋﻢ ﻣﻦ اﻟﻀﻤﺎن اﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻲ‪،‬‬ ‫ﻋﻠﻤـﺎ ً أن ﺟﻤﻴـﻊ ﻫـﺬه اﻷﻋﻤـﺎل اﻋﺘﻤـﺪ ﺑﻬـﺎ ﻋﲆ‬ ‫ﻧﻔـﴘ دون ﺗﺪﺧـﻞ أي أﺣﺪ ﻣﻦ أﺑﻨﺎﺋـﻲ أو ﺑﻨﺎﺗﻲ‬ ‫ﻓﻘﻂ ﻫﻨﺎك ﺧﺎدﻣﺔ ﺗﺴـﺎﻋﺪﻧﻲ ﻛﺨﺪﻣﺔ ﻓﻘﻂ دون‬ ‫اﻟﺨﻮض ﰲ اﻤﻬﻨﺔ«‪.‬‬ ‫وﺷـﺎرﻛﺖ أم ﺻﻴﺎد ﰲ ﺳـﻮق ﻋﻜﺎظ ﰲ ﻣﺤﺎﻓﻈﺔ‬ ‫اﻟﻄﺎﺋـﻒ وﺑﺤﻤـﺪ اﻟﻠﻪ ﺗﻤﻜﻨﺖ ﻣﻦ اﻟﻔـﻮز ﺑﺎﻤﺮﻛﺰ‬ ‫اﻷول ﰲ اﻤﻤﻠﻜﺔ اﻟﻌﺮﺑﻴﺔاﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ وﻣﺸـﺎرﻛﺔ ﰲ‬ ‫ﻣﻬﺮﺟـﺎن اﻟﺠﻨﺎدرﻳﺔ ﻟﻌـﺎم ‪ 1433‬ﻫـ وﻣﻬﺮﺟﺎن‬ ‫اﻟﺮﺑﻴـﻊ ﻟﻠﻌﺎم ‪ 1432‬وﻋـﺎم ‪ 1431‬ﻫـ وﻣﻌﺮض‬ ‫اﻟﺮﻳـﺎض اﻟـﺪوﱄ‪ ،‬وﺗﻀﻴﻒ«أﻃﻤﺢ ﺑﺎﻤﺸـﺎرﻛﺔ ﰲ‬ ‫ﻣﻬﺮﺟـﺎن اﻟﺠﻨﺎدرﻳﺔ ﰲ اﻟﺴـﻨﻮات اﻟﻘﺎدﻣﺔ‪ ،‬إذا ﻣﺎ‬ ‫أﺗﻴﺤﺖ ﱄ اﻟﻔﺮﺻﺔ‪ ،‬وأﺗﻤﻨﻰ ﻣﻦ اﻤﺴﺆوﻟﻦ ﺗﺬﻛﺮﻧﺎ‬ ‫ﻟﻠﻤﺸـﺎرﻛﺔ ﰲ أي ﻣﻬﺮﺟـﺎن ﻳﻘﺎم ﺑﻬـﺬه اﻤﻨﻄﻘﺔ‬ ‫ﻟﻠﻤﺸﺎرﻛﺔ ﻃﻮال ﻓﱰة اﻟﻔﻌﺎﻟﻴﺔ«‪.‬‬

‫ﺷﺎب ﻳﻌﻤﻞ ﰲ ﺗﻨﻈﻴﻒ أﺣﺪ اﻟﺠﻮاﻣﻊ ﺑﺎﻤﺪﻳﻨﺔ أﻣﺲ‬ ‫إﻣـﺎرة ﻣﻨﻄﻘﺔ اﻤﺪﻳﻨﺔ اﻤﻨﻮرة واﻷﻣﺎﻧﺔ وﻓﺮع‬ ‫وزارة اﻟﺸـﺆون اﻹﺳـﻼﻣﻴﺔ وإدارة اﻟﱰﺑﻴـﺔ‬ ‫واﻟﺘﻌﻠﻴـﻢ ووزارة اﻟﺰراﻋـﺔ وﺟﻤﻌﻴﺔ أﻃﺒﺎء‬ ‫ﻃﻴﺒﺔ وﺟﻤﻌﻴﺔ اﻟﻜﺸﻒ اﻤﺒﻜﺮ ﻋﻦ اﻟﴪﻃﺎن‬

‫وﺟﻤﻌﻴﺔ اﻤﺴـﺘﻮدع اﻟﺨـﺮي‪ .‬وﺗﻔﻘﺪ وﻛﻴﻞ‬ ‫ﺟﺎﻣﻌﺔ ﻃﻴﺒﺔ اﻟﺪﻛﺘـﻮر ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ اﻟﴪاﻧﻲ‬ ‫أﻋﻀﺎء اﻟﻔﺮق اﻤﺸـﺎرﻛﺔ ووﻗـﻒ ﻋﲆ ﺗﻨﻔﻴﺬ‬ ‫اﻤﺒـﺎدرات واﻟﺨﺪﻣـﺎت اﻟﺘﻄﻮﻋﻴـﺔ‪ ،‬وﻗـﺪم‬

‫ﻛﻠﻤـﺎت ﺗﻮﺟﻴﻬﻴـﺔ ﻟﻠﻄـﻼب اﻤﺸـﺎرﻛﻦ ﰲ‬ ‫ﻛﺎﻓﺔ اﻤﺒﺎدرات أﺛﻨﻰ ﺧﻼﻟﻬﺎ ﻋﲆ ﺟﻬﻮدﻫﻢ‪،‬‬ ‫ﻣﺆﻛﺪا ً ﻋﲆ أﻫﻤﻴﺔ ﺗﻜﺮﻳﺲ ﻣﻤﺎرﺳـﺔ اﻟﻌﻤﻞ‬ ‫اﻟﺘﻄﻮﻋـﻲ ﰲ ﺣﻴـﺎة اﻤﺠﺘﻤﻌـﺎت‪ ،‬ﻣﺒﻴﻨﺎ ً أن‬ ‫ﺛﻘﺎﻓﺔ اﻟﺘﻄﻮع ﻻﺗﺰال ﻣﺤﺪودة ﰲ ﻣﺠﺘﻤﻌﻨﺎ‬ ‫وﺗﺘﻄﻠﺐ دﻋﻤﻬﺎ وﺑﻴـﺎن أﻫﻤﻴﺘﻬﺎ ﻟﺪى أﻓﺮاد‬ ‫اﻤﺠﺘﻤﻊ‪.‬‬ ‫ﻛﻤﺎ ﺷﻤﻠﺖ اﻤﺒﺎدرات ﻃﻼء اﻟﺴﻮر اﻟﺨﺎرﺟﻲ‬ ‫ﻤﺮﻛـﺰ ﺻﺤـﻲ ﻗﺒـﺎء وإﺣـﺪى اﻤـﺪارس‬ ‫اﻟﺤﻜﻮﻣﻴـﺔ ﰲ ﺣﻲ اﻟﺒﺤﺮ وإزاﻟـﺔ اﻟﻜﺘﺎﺑﺎت‬ ‫اﻟﺘـﻲ ﺗﺸـﻮه ﺟـﺪران اﻤﻮﻗﻌـﻦ‪ ،‬وﻏـﺮس‬ ‫اﻷﺷـﺠﺎر‪ ،‬وﺗﻘﺪﻳـﻢ ﺧﺪﻣـﺎت ﻃﺒﻴـﺔ ﻷﻫﺎﱄ‬ ‫اﻟﺤـﻲ ﻣﻮاﻃﻨـﻦ وﻣﻘﻴﻤﻦ ﺷـﻤﻠﺖ ﻗﻴﺎس‬ ‫ﻧﺴﺒﺔ اﻟﺴﻜﺮ ﰲ اﻟﺪم وﺿﻐﻂ اﻟﺪم‪ ،‬وﺗﻘﺪﻳﻢ‬ ‫ﺳـﻼل ﻏﺬاﺋﻴﺔ ﻟﻸﴎ واﻤﺤﺘﺎﺟـﻦ‪ ،‬إﺿﺎﻓﺔ‬ ‫إﱃ ﺗﻨﻈﻴـﻒ ﺑﺎﺣـﺔ ﻣﺴـﺠﺪ ﻣـﻦ اﻟﺪاﺧـﻞ‪،‬‬ ‫وﻓﻨﺎﺋـﻪ اﻟﺨﺎرﺟﻲ‪ ،‬ودورات اﻤﻴـﺎه‪ ،‬و ﻗﺪم‬ ‫ﻓﺮﻳـﻖ اﻟﺼﻴﺎﻧﺔ ﺑﻤﺆﺳﺴـﺔ اﻟﺘﺪرﻳﺐ اﻟﺘﻘﻨﻲ‬ ‫واﻤﻬﻨﻲ ﺧﺪﻣﺎت ﺻﻴﺎﻧﺔ اﻟﻜﻬﺮﺑﺎء ﰲ اﻤﺴﺠﺪ‬ ‫وﻣﺤﻴﻄﻪ اﻟﺨﺎرﺟﻲ‪.‬‬

‫ﺟﻤﻌﻴﺔ ﺍﻷﻣﻴﺮ ﻣﺸﻌﻞ ﺗﻘﺪﻡ ﺧﻤﺴﻴﻦ »ﺟﻬﺎﺯ‬ ‫ﻣﻌﻠﻢ« ﺑﻠﻐﺔ »ﺑﺮﺍﻳﻞ« ﻟﻠﻄﻼﺏ ﺍﻟﻤﻜﻔﻮﻓﻴﻦ‬ ‫ﻧﺠﺮان ‪ -‬ﻣﺤﻤﺪ اﻟﺤﺎرث‬ ‫ﻗﺪﻣـﺖ ﺟﻤﻌﻴـﺔ اﻷﻣـﺮ‬ ‫ﻣﺸـﻌﻞ ﺑﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻠـﻪ ﻟﺬوي‬ ‫اﻻﺣﺘﻴﺎﺟـﺎت اﻟﺨﺎﺻـﺔ‬ ‫)‪ (50‬ﺟﻬﺎزﻣﻌﻠـﻢ ﺑﺮاﻳـﻞ‬ ‫إﱃ إدارة ﺗﻌﻠﻴـﻢ ﻧﺠـﺮان‬ ‫ﺗﻔﺎﻋﻼً ﻣـﻊ اﻟﻴﻮم اﻟﻌﺎﻤﻲ ﻟﻠﻤﻌﺎق‬ ‫ﻛـﻲ ﺗـﻮزع ﻋـﲆ اﻤﻜﻔﻮﻓـﻦ ﰲ‬ ‫ﻣﺪارس ﻧﺠﺮان ﻟﻠﺒﻨـﻦ واﻟﺒﻨﺎت‪.‬‬ ‫ﻛﻤﺎ ﴍح أﻋﻀﺎء اﻟﺠﻤﻌﻴﺔ ﺑﻌﺾ‬ ‫اﻤﻌﻠﻮﻣـﺎت ﺣﻮل“ ﺟﻬﺎز اﻤﻌﻠﻢ“‪،‬‬ ‫ﻟﻠﻤﺴـﺎﻋﺪ ﻟﻠﺸـﺆون اﻤﺪرﺳـﻴﺔ‬ ‫ﺑﻨﺠـﺮان‪ ،‬ﻣﻨﺼﻮرﻋﺴـﺮي وﻋﻦ‬ ‫ﻛﻴﻔﻴـﺔ إﻋـﺪاده ﻟﻠﻤﺴـﺎﻋﺪة ﻋﲆ‬ ‫اﻟﻘﺮاءة واﻟﻜﺘﺎﺑﺔ ﺑﺎﻟﻠﻐﺘﻦ اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ‬ ‫واﻹﻧﺠﻠﻴﺰﻳﺔ‪.‬‬ ‫وﺷـﻜﺮاﻤﺪﻳﺮاﻟﺘﻨﻔﻴﺬي ﻟﻠﺠﻤﻌﻴﺔ‪،‬‬ ‫ﺣﻤﺪ آل ﻣﺴـﻌﺪ ﻧﻴﺎﺑﺔ ﻋﻦ أﻋﻀﺎء‬ ‫اﻟﺠﻤﻌﻴـﺔ‪ ،‬ﺗﻔﺎﻋـﻞ إدارة اﻟﺘﻌﻠﻴﻢ‬ ‫ﺑﻨﺠﺮان ﻧﻈﺮ ﻣـﺎ ﻗﺪﻣﺘﻪ ﻟﻠﻄﻼب‬ ‫اﻤﻜﻔﻮﻓﻦ‪.‬‬

‫ﻣﺴﺎﻋﺪ ﻣﺪﻳﺮ اﻟﺸﺆون اﻟﺘﻌﻠﻴﻤﻴﺔ ﻣﻨﺼﻮر ﻋﺴﺮي ﺧﻼل اﺳﺘﻘﺒﺎﻟﻪ أﻋﻀﺎء اﻟﺠﻤﻌﻴﺔ‬


‫ﺍﻟﻐﺎﻣﺪﻱ‬ ‫ﻳﺤﺘﻔﻞ ﺑﺨﺮﻭﺝ‬ ‫ﻋﻤﻪ ﻣﻦ‬ ‫ﺍﻟﻤﺴﺘﺸﻔﻰ‬ ‫اﻟﻨـﺎس‬

‫ﺟﺪة ‪ -‬اﻟﴩق‬ ‫أﻗﺎم ﺳـﻜﺮﺗﺮ وزﻳـﺮ اﻟﻌﻤﻞ وﻣﺪﻳﺮ اﻟﻌﻼﻗـﺎت اﻟﻌﺎﻣﺔ‬ ‫ﺑﻤﻜﺘـﺐ اﻟﻮزﻳﺮ أﺣﻤﺪ اﻟﻐﺎﻣﺪي ﺣﻔﻞ ﻋﺸـﺎء ﰲ ﻣﻨﺰﻟﻪ‬ ‫ﰲ ﺟﺪة ﺑﻤﻨﺎﺳـﺒﺔ ﺧﺮوج ﻋﻤﻪ اﻟﺸﻴﺦ ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ آل ﺟﺮاد‬ ‫ﻣﻦ اﻤﺴﺘﺸﻔﻰ ﺑﺎﻟﺴـﻼﻣﺔ‪ ،‬وﻗﺪ ﺣﴬ اﻟﺤﻔﻞ ﻋﺪد ﻣﻦ‬ ‫اﻷﻫﻞ واﻷﺻﺪﻗﺎء واﻤﺴﺆوﻟﻦ‪ ،‬وﺗﻢ ﺧﻼل اﻟﺤﻔﻞ ﺗﺒﺎدل‬ ‫اﻟﺘﻬﺎﻧـﻲ ﺑﺴـﻼﻣﺘﻪ‪ ،‬ﻛﻤﺎ ﺗﺒـﺎدل اﻟﺤﻀﻮر اﻟﺘﻬﺎﻧﻲ ﺑﺴـﻼﻣﺔ‬ ‫ﺧﺎدم اﻟﺤﺮﻣﻦ اﻟﴩﻳﻔﻦ اﻤﻠـﻚ ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ ﺑﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ‪ .‬وﰲ‬ ‫ﻧﻬﺎﻳﺔ اﻟﺤﻔﻞ ﻗـﺪم اﻟﻄﻔﻞ ﻋﺰام أﺣﻤﺪ اﻟﻐﺎﻣﺪي ﻫﺪﻳﺘﻪ ﻟﺠﺪه‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ ﺑﻤﻨﺎﺳﺒﺔ ﺷﻔﺎﺋﻪ وﺧﺮوﺟﻪ ﻣﻦ اﻤﺴﺘﺸﻔﻰ ﺑﺎﻟﺴﻼﻣﺔ‪.‬‬

‫آل ﺟﺮاد ﻣﺘﻮﺳﻄﺎ ً ﻋﺎﺋﻠﺘﻪ‬

‫اﻟﻄﻔﻞ ﻋﺰام ﻣﻊ ﺟﺪه‬

‫‪15‬‬

‫ا ﺣﺪ ‪25‬ﻣﺤﺮم ‪1434‬ﻫـ ‪ 9‬دﻳﺴﻤﺒﺮ ‪2012‬م اﻟﻌﺪد )‪ (371‬اﻟﺴﻨﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬

‫ﻋﺒﺮ ﻋﻦ ﺣﺰﻧﻪ ﻟﻠﺤﺮﻳﻖ اﻟﺬي أﺻﺎب اﻟﺼﺤﻴﻔﺔ ﻓﻲ اﺗﺼﺎل ﻣﻊ رﺋﻴﺲ اﻟﺘﺤﺮﻳﺮ‬

‫ﺍﻟﻘﻨﺼﻞ ﺍﻷﻣﺮﻳﻜﻲ ﻓﻲ ﺍﻟﻈﻬﺮﺍﻥ ﻳﺰﻭﺭ |‬ ‫اﻟﺪﻣﺎم ‪ -‬اﻟﴩق‬ ‫زار اﻟﻘﻨﺼـﻞ اﻷﻣﺮﻳﻜـﻲ اﻟﺠﺪﻳـﺪ ﰲ ﻗﻨﺼﻠﻴـﺔ‬ ‫اﻟﻈﻬـﺮان‪» ،‬ﺟـﻮي ﻫـﻮد« اﻟﺜﻼﺛـﺎء اﻤـﺎﴈ‪،‬‬ ‫ﺻﺤﻴﻔﺔ »اﻟﴩق« واﻟﺘﻘﻰ ﺧﻼل اﻟﺰﻳﺎرة ﺑﺮﺋﻴﺲ‬ ‫اﻟﺘﺤﺮﻳـﺮ »ﻗﻴﻨﺎن اﻟﻐﺎﻣﺪي«‪ ،‬وأﻛﺪ »ﻫﻮد« ﺧﻼل‬ ‫اﻟﺰﻳـﺎرة أن »اﻟـﴩق« ﺣﻈﻴـﺖ ﺧـﻼل ﻋﻤﺮﻫﺎ‬ ‫اﻟﻘﺼﺮ ﺑﺴﻤﻌﺔ ﺟﻴﺪة‪ ،‬وﻫﺬا ﻣﺎ ﺳﻤﻌﻪ ﺷﺨﺼﻴﺎ ً ﻋﻨﻬﺎ‪،‬‬ ‫ﻣﻌﺘﱪا ً أن اﻟﺼﺤﻴﻔﺔ ﻧﺎﻟﺖ ﺗﻘﺪﻳﺮ اﻤﺘﺎﺑﻌﻦ‪ ،‬ﻣﻦ ﺟﺎﻧﺒﻪ‬ ‫اﻋﺘﱪ رﺋﻴـﺲ اﻟﺘﺤﺮﻳﺮ أن اﻟﺼﺤﻴﻔـﺔ وﺿﻌﺖ ﻣﻌﺎﻳﺮ‬ ‫واﺿﺤـﺔ ﰲ ﺗﻌﺎﻣﻠﻬﺎ ﻣﻊ ﺟﻤﻴـﻊ اﻤﻮاﺿﻴﻊ ﻣﺮﻛﺰة ﻋﲆ‬ ‫ﺧﺪﻣﺔ اﻟﻮﻃﻦ واﻤﻮاﻃﻦ‪.‬‬ ‫وﺣـﴬ اﻟﻠﻘﺎء »آﻟﻦ ﺑﺮوﻛﺴﻼﺷـﻮر« ﻣﺪﻳﺮ اﻟﺸـﺆون‬ ‫اﻟﻌﺎﻣـﺔ ﺑﺎﻟﻘﻨﺼﻠﻴـﺔ اﻷﻣﺮﻳﻜﻴـﺔ‪ ،‬و«ﻣﺤﻤـﺪ ﺧﻠﻴـﻞ«‬ ‫اﺧﺘﺼﺎﴆ اﻟﺸـﺆون اﻟﺪﺑﻠﻮﻣﺎﺳﻴﺔ اﻟﻌﺎﻣﺔ ﺑﺎﻟﻘﻨﺼﻠﻴﺔ‬ ‫اﻷﻣﺮﻳﻜﻴـﺔ‪ ،‬وﻣـﻦ اﻟﺼﺤﻴﻔـﺔ‪ :‬ﻧﺎﺋﺒﺎ رﺋﻴـﺲ اﻟﺘﺤﺮﻳﺮ‬ ‫»إﺑﺮاﻫﻴـﻢ اﻷﻓﻨـﺪي« و«ﺳـﻌﻴﺪ ﻣﻌﺘـ���ق«‪ ،‬وﻣﺴـﺎﻋﺪ‬ ‫رﺋﻴﺲ اﻟﺘﺤﺮﻳﺮ اﻟﺘﻨﻔﻴﺬي »ﺧﺎﻟﺪ ﺻﺎﺋﻢ اﻟﺪﻫﺮ«‪ ،‬وﻛﺎن‬ ‫اﻟﻘﻨﺼﻞ »ﺟﻮي ﻫﻮد« ﻗﺪ أﺟﺮى اﺗﺼﺎﻻ ً ﻫﺎﺗﻔﻴﺎ ً ﺑﺮﺋﻴﺲ‬ ‫اﻟﺘﺤﺮﻳـﺮ أﻣﺲ اﻷول ﻋﱪ ﻓﻴﻪ ﻋﻦ ﺣﺰﻧﻪ ﻟﻠﺤﺮﻳﻖ اﻟﺬي‬ ‫أﺻـﺎب ﻣﺒﻨـﻰ اﻟﺼﺤﻴﻔﺔ ﻳﻮم اﻷرﺑﻌـﺎء اﻤﺎﴈ‪ ،‬ﺣﻴﺚ‬ ‫ﺷﻜﺮه رﺋﻴﺲ اﻟﺘﺤﺮﻳﺮ ﻋﲆ ﻧﺒﻞ ﻣﺸﺎﻋﺮه‪.‬‬

‫)اﻟﴩق(‬

‫ﺍﻟﺠﺎﺳﺮ ﻳﻐﺎﺩﺭ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﻜﻮﻳﺖ‬ ‫ﺟﺪة ‪ -‬اﻟﴩق‬ ‫ﻏﺎدر اﻤﺨﺮج ﻋﻤﺮ اﻟﺠﺎﴎ‬ ‫إﱃ دوﻟـﺔ اﻟﻜﻮﻳـﺖ اﻟﺸـﻘﻴﻘﺔ‬ ‫ﻟﻠﻤﺸـﺎرﻛﺔ ﰲ ﻣﻬﺮﺟﺎن اﻟﻜﻮﻳﺖ‬ ‫اﻤﴪﺣـﻲ اﻟﺜﺎﻟـﺚ ﻋـﴩ ﺑﻌـﺪ‬ ‫أن ﺗﻠﻘـﻰ دﻋـﻮة ﻣـﻦ اﻷﻣﺎﻧـﺔ‬ ‫اﻟﻌﺎﻣـﺔ ﰲ اﻤﺠﻠـﺲ اﻟﻮﻃﻨـﻲ‬ ‫ﻟﻠﺜﻘﺎﻓﺔ واﻟﻔﻨـﻮن واﻷدب ﻛﺄﺣﺪ‬ ‫اﻟﻀﻴﻮف اﻟﺒﺎرزﻳﻦ ﰲ اﻤﻬﺮﺟﺎن‬ ‫واﻟﺸﺨﺼﻴﺎت اﻤﺘﻤﻴﺰة ﰲ ﻣﺠﺎل‬ ‫اﻟﺜﻘﺎﻓﺔ‪.‬‬

‫ﻋﻤﺮ اﻟﺠﺎﴎ‬

‫ﻣﺪﻳﺮ ﺷﺮﻃﺔ ﻣﻨﻄﻘﺔ ﻣﻜﺔ‬ ‫ﻳﻜﺮﻡ »ﺣﻤﺒﻈﺎﻇﺔ«‬ ‫ﺍﻟﻤﻜﺮﻣﺔ ﹼ‬

‫ﺟﺪة ‪ -‬اﻟﴩق‬

‫رﺋﻴﺲ ﺗﺤﺮﻳﺮ اﻟﴩق ﻗﻴﻨﺎن اﻟﻐﺎﻣﺪي وﻧﺎﺋﺒﺎه إﺑﺮاﻫﻴﻢ اﻷﻓﻨﺪي وﺳﻌﻴﺪ ﻣﻌﺘﻮق وﻣﺴﺎﻋﺪه اﻟﺘﻨﻔﻴﺬي ﺧﺎﻟﺪ ﺻﺎﺋﻢ اﻟﺪﻫﺮ ﺧﻼل ﺗﺴﻠﻴﻢ اﻟﻘﻨﺼﻞ اﻟﺪرع ) ﺗﺼﻮﻳﺮ ‪ :‬أﻣﻦ اﻟﺮﺣﻤﻦ (‬

‫ﻛـ ّﺮم ﻣﺪﻳﺮ ﴍﻃﺔ ﻣﻨﻄﻘﺔ ﻣﻜﺔ اﻤﻜﺮﻣـﺔ اﻟﻠﻮاء ﺟﺰاء ﺑﻦ ﻏﺎزي اﻟﻌﻤﺮي‬ ‫ﺑﻤﻜﺘﺒـﻪ ﻣﺪﻳـﺮ إدارة ﺗﻨﻔﻴﺬ اﻷﺣﻜﺎم اﻟﻌﺎﻣﺔ ﺑﴩﻃـﺔ اﻤﻨﻄﻘﺔ‪ ،‬اﻟﺪﻛﺘﻮر‬ ‫ﻋـﻼء ﺑﻦ ﺳـﻠﻴﻤﺎن ﺣﻤﺒﻈﺎﻇﺔ‪ ،‬ﻧﻈـﺮا ً ﻟﺠﻬﻮده اﻤﺘﻤﻴـﺰة ﰲ أداء ﻣﻬﺎﻣﻪ‬ ‫اﻟﻌﻤﻠﻴـﺔ ﻋﲆ اﻟﻮﺟﻪ اﻤﻄﻠـﻮب‪ ،‬وإﻧﺠﺎزه ﻟﻌﺪﻳﺪ ﻣـﻦ اﻤﻌﺎﻣﻼت اﻤﺘﻌﻠﻘﺔ‬ ‫ﺑﺎﻟﺤﻘـﻮق اﻟﻌﺎﻣﺔ ﰲ وﻗﺖ ﻗﻴﺎﳼ‪ ،‬وﺗﺴـﺨﺮ ﺧﱪاﺗﻪ اﻟﻌﻤﻠﻴﺔ ﰲ ﺗﻄﻮﻳﺮ‬ ‫آﻟﻴﺔ اﻟﻌﻤﻞ ﻛﻤﺎ ﻳﻨﺒﻐﻲ‪.‬‬ ‫ً‬ ‫ﻣـﻦ ﺟﺎﻧﺒﻪ أﻋﺮب »ﺣﻤﺒﻈﺎﻇﺔ« ﻋـﻦ اﻋﺘﺰازه ﺑﻬﺬا اﻟﺘﻜﺮﻳـﻢ‪ ،‬ﻣﺒﻴﻨﺎ أﻧﻪ‬ ‫ﺳﻴﻜﻮن ﺣﺎﻓﺰا ً ﻟﻪ ﰲ ﺗﺤﻘﻴﻖ ﻣﺰﻳﺪ ﻣﻦ اﻟﺘﻄﻮﻳﺮ واﻟﺘﻤﻴّﺰ‪.‬‬

‫اﻟﻠﻮاء اﻟﻌﻤﺮي ﻳﻜﺮم ﺣﻤﺒﻈﺎﻇﺔ‬

‫ﺧﻠﻴﻞ – ﻣﺪﻳﺮ اﻟﻌﻼﻗﺎت اﻟﻌﺎﻣﺔ ﺑﺎﻟﻘﻨﺼﻠﻴﺔ اﻷﻣﺮﻳﻜﻴﺔ ﰲ اﻟﴩﻗﻴﺔ آﻟﻦ ﺑﺮوﻛﺴﻼﺷﻮر ﻣﺪﻳﺮ اﻟﺸﺆون اﻟﻌﺎﻣﺔ ﺑﺎﻟﻘﻨﺼﻠﻴﺔ اﻷﻣﺮﻳﻜﻴﺔ‬

‫اﻟﻘﻨﺼﻞ اﻷﻣﺮﻳﻜﻲ ﺟﻮي ﻫﻮد‬

‫اﻟﻘﻨﺼﻞ اﻷﻣﺮﻳﻜﻲ ﻳﺘﺤﺪث ﻣﻊ رﺋﻴﺲ اﻟﺘﺤﺮﻳﺮ‬

‫)ﺗﺼﻮﻳﺮ‪ :‬أﻣﻦ اﻟﺮﺣﻤﻦ (‬

‫ﺍﻟﺤﺎﺯﻣﻲ ﻳﺤﺘﻔﻞ ﺑـ »ﻣﻴﻼﺩ« ﺻﺤﻴﻔﺔ |‪ ..‬ﻓﻲ ﺟﺪﺓ‬ ‫ﺟﺪة‪ -‬اﻟﴩق‬

‫اﻟﺰﻣﻴﻞ ﻋﲇ ﻣﻜﻲ واﻟﺤﺎزﻣﻲ وأﺻﺪﻗﺎؤه ﻳﻘﻄﻌﻮن ﺗﻮرﺗﺔ اﻟﴩق‬

‫أﴏّ اﻤﻬﻨﺪس ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳـﺰ اﻤﻬﺪي اﻟﺤﺎزﻣﻲ اﻤﻮﻇﻒ ﰲ‬ ‫اﻟﺨﻄـﻮط اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ‪ ،‬ﻋﲆ أن ﻳﺤﺘﻔـﻞ ﺑﻤﻴﻼد ﺻﺤﻴﻔﺔ‬ ‫»اﻟﴩق« ﺑﺎﻟﺘﺰاﻣﻦ ﻣﻊ ﻋﻴﺪ ﻣﻴﻼده اﻟﺨﺎﻣﺲ واﻟﻌﴩﻳﻦ‬ ‫اﻷرﺑﻌﺎء اﻤﺎﴈ‪ ،‬ﺣﻴـﺚ ﺗﻢ اﻻﺣﺘﻔﺎل ﰲ ﻣﻄﻌﻢ وﻣﻘﻬﻰ“‬ ‫»ﻛﺎﺑﻴﺘﺎل« وﺳـﻂ ﺟﻤﻊ ﻣﻦ أﺻﺪﻗﺎﺋـﻪ ﻳﺘﻘﺪﻣﻬﻢ اﻟﺰﻣﻴﻞ‬ ‫ﻋﲇ ﻣﻜﻲ‪ ،‬اﻟﻜﺎﺗﺐ ﰲ ﻫﺬه اﻟﺼﺤﻴﻔﺔ‪ ،‬واﻟﺰﻣﻴﻞ ﻳﻮﺳﻒ ﺟﺤﺮان‬ ‫اﻤﺼـﻮر ﰲ ﻣﻜﺘﺐ ﺟﺪة‪ ،‬ﺣﻴﺚ ﻗﺎﻣﻮا ﺟﻤﻴﻌـﺎ ً ﺑﺘﻘﻄﻴﻊ ﺗﻮرﺗﺔ»‬ ‫اﻟـﴩق« أوﻻ ً اﺑﺘﻬﺎﺟـﺎ ً ﺑﺴـﻼﻣﺘﻬﺎ ﻣﻦ ﺣـﺎدث اﻟﺤﺮﻳﻖ اﻟﺬي‬ ‫ﺗﻌﺮﺿﺖ ﻟﻪ ﺻﺒﺎح اﻟﻴﻮم ﻧﻔﺴﻪ‪.‬‬ ‫وﻗﺎل اﻤﻬﻨﺪس اﻟﺤﺎزﻣﻲ“إن ﻟﻬﺬه اﻟﺼﺤﻴﻔﺔ ﻣﻜﺎﻧﺔ ﺧﺎﺻﺔ ﰲ‬ ‫ﻧﻔـﴘ ﻛﻮﻧﻬـﺎ وﻟﺪت ﰲ ﻧﻔـﺲ اﻟﻴﻮم اﻟﺬي أﺗﻴـﺖ ﻓﻴﻪ إﱃ ﻫﺬه‬ ‫اﻟﺪﻧﻴـﺎ اﻟﺠﻤﻴﻠﺔ“‪ ،‬ﻣﺆﻛﺪا أﻧﻪ ﺳـﻴﺤﺘﻔﻞ ﺑﻬـﺎ ﻛﻞ ﻋﺎم ﻫﻨﺎ وﰲ‬ ‫ﺧـﺎرج اﻤﻤﻠﻜـﺔ ﺣﻴﺚ ﻳﻌﺸـﻖ اﻟﺴـﻔﺮ واﻟﺘﺠﻮل ﰲ ﺑـﻼد اﻟﻠﻪ‬ ‫اﻟﻮاﺳﻌﺔ‪.‬‬

‫)اﻟﴩق(‬

‫ﻣﻴﻤﺶ ﻳﺴﻠﻢ ﺍﻟﻤﻨﻴﻒ ﺟﺎﺋﺰﺓ ﻣﻨﻈﻤﺔ ﺍﻟﺼﺤﺔ‬ ‫اﻟﺮﻳﺎض ‪ -‬اﻟﴩق‬

‫ﻗﺎم اﻟﺪﻛﺘﻮر زﻳﺎد ﻣﻴﻤﺶ وﻛﻴﻞ اﻟﻮزارة ﻟﻠﺼﺤﺔ اﻟﻌﺎﻣﺔ وﺑﺤﻀﻮرﻣﻤﺜﻞ‬ ‫ﻣﻨﻈﻤﺔ اﻟﺼﺤﺔ اﻟﻌﺎﻤﻴﺔ ﰲ اﻤﻤﻠﻜﺔ اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ اﻟﺴﻌﻮدﻳﺔ اﻟﺪﻛﺘﻮر ﻣﺼﻄﻔﻰ‬ ‫ﻃﻴﺎن ﺑﺘﺴـﻠﻴﻢ اﻟﺪﻛﺘـﻮر ﻣﺎﺟﺪ ﺑﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ اﻤﻨﻴـﻒ‪ ،‬اﻤﴩف اﻟﻌﺎم ﻋﲆ‬ ‫ﺑﺮﻧﺎﻣـﺞ ﻣﻜﺎﻓﺤـﺔ اﻟﺘﺪﺧـﻦ ﺑﻮزارة اﻟﺼﺤـﺔ ﺟﺎﺋﺰة ﻣﻨﻈﻤـﺔ اﻟﺼﺤﺔ‬ ‫اﻟﻌﺎﻤﻴﺔ ﻧﻈﺮ ﺟﻬﻮده اﻤﺘﻤﻴﺰة ﰲ ﻣﻜﺎﻓﺤﺔ اﻟﺘﺪﺧﻦ‪.‬‬ ‫وأﺛﻨـﻰ ﻃﻴـﺎن ﻋﲆ اﻷﻋﻤـﺎل اﻟﺘﻲ ﻗﺎﻣﺖ ﺑﻬـﺎ وزارة اﻟﺼﺤـﺔ ﻣﻤﺜﻠﺔ ﰲ‬ ‫ﺑﺮﻧﺎﻣـﺞ ﻣﻜﺎﻓﺤﺔ اﻟﺘﺪﺧﻦ‪ ،‬اﻟﺘﻲ أﺛﻤﺮت ﻋﻦ إﺻﺪار ﻗﺮار ﻣﻨﻊ اﻟﺘﺪﺧﻦ‬ ‫ﰲ اﻷﻣﺎﻛـﻦ اﻟﻌﺎﻣـﺔ ﻣﻦ اﻟﺠﻬـﺎت اﻤﺨﺘﺼـﺔ ﺑﺠﻤﻴﻊ ﻣﻄـﺎرات اﻤﻤﻠﻜﺔ‬ ‫وﺗﻐﺮﻳـﻢ اﻤﺨﺎﻟﻔﻦ ﺑﻤﺒﺎﻟـﻎ ﻣﺎﻟﻴﺔ إﱃ ﺟﺎﻧﺐ وﺿﻊ اﻟﺼـﻮر اﻟﺘﺤﺬﻳﺮﻳﺔ‬ ‫اﻟﺘﻲ ﺗﺒﻦ ﻣﻀﺎﻋﻔﺎت آﻓﺔ اﻟﺘﺪﺧﻦ ﻋﲆ ﻋﻠﺐ اﻟﺴﺠﺎﺋﺮ‪.‬‬

‫ﻓﻲ ذﻣﺔ اﷲ‬

‫ﺍﻟﻐﻴﺜﻲ ﻓﻲ ﺫﻣﺔ ﺍﷲ‬ ‫ﺟﺎزان ‪ -‬اﻟﴩق‬ ‫واﻓﺖ اﻤﻨﻴﺔ راﻣﻲ ﺣﺴـﻦ ﻏﻴﺜـﻲ ﺟﺮاء ﺗﻌﺮﺿﻪ ﻟﺤـﺎدث ﻣﺮوري ﰲ‬ ‫ﻣﻨﻄﻘـﺔ ﺟـﺎزان‪ ،‬وﻳﺘﻘﺒﻞ ذوو اﻟﻔﻘﻴـﺪ اﻟﺘﻌﺎزي ﺑﻤﻨﺰﻟﻬـﻢ اﻟﻜﺎﺋﻦ ﺑﻘﺮﻳﺔ‬ ‫اﻤﻌﱰض ﰲ اﻟﻈﺒﻴﺔ ﺑﻤﺤﺎﻓﻈﺔ ﺻﺒﻴﺎ‪.‬‬ ‫»اﻟـﴩق« ﺗﻘﺪم اﻟﺘﻌﺎزي ﻷﴎة اﻟﻔﻘﻴﺪ وﺗﺴـﺄل اﻟﻠﻪ ﻟﻪ اﻟﺮﺣﻤﺔ واﻤﻐﻔﺮة‪،‬‬ ‫وإﻧﺎ ﻟﻠﻪ وإﻧﺎ إﻟﻴﻪ راﺟﻌﻮن‪.‬‬

‫ﺣﺮﻡ ﺑﻦ ﺻﻘﺮﺍﻥ ﻓﻲ ﺫﻣﺔ ﺍﷲ‬ ‫اﻤﻬﻨﺪس اﻟﺤﺎزﻣﻲ واﻟﺰﻣﻴﻞ ﻣﻜﻲ‬

‫اﻤﺤﺘﻔﻠﻮن ﺑﻌﻴﺪ ﻣﻴﻼد اﻟﴩق ﻗﺒﻞ ﻣﺮاﺳﻢ اﻻﺣﺘﻔﺎل“‬

‫)ﺗﺼﻮﻳﺮ‪ :‬ﻳﻮﺳﻒ ﺟﺤﺮان(‬

‫اﻧﺘﻘﻠـﺖ إﱃ رﺣﻤـﺔ اﻟﻠﻪ ﺗﻌـﺎﱃ ﺣﺮم ﻣﺤﻤﺪ ﺑﻦ ﻋﲇ ﺑـﻦ ﺻﻘﺮان ﻣﻦ‬ ‫ﺷـﻌﻒ آل ﻣـﺮوح ﰲ ﺗﻨﻮﻣﺔ‪ ،‬وذﻟـﻚ ﺑﻌﺪ ﻣﻌﺎﻧﺎﺗﻬﺎ ﻣﻊ اﻤـﺮض‪» .‬اﻟﴩق«‬ ‫ﺗﻘﺪم ﺧﺎﻟﺺ اﻟﻌﺰاء ﻷﴎﺗﻬﺎ وذوﻳﻬﺎ‪ .‬وإﻧﺎ ﻟﻠﻪ وإﻧﺎ إﻟﻴﻪ راﺟﻌﻮن‪.‬‬

‫»ﺃﺑﻮﺣﺎﺻﻞ« ﺇﻟﻰ ﺍﻟﺜﺎﻧﻴﺔ ﻋﺸﺮﺓ ﺑﺄﻣﺎﻧﺔ ﻋﺴﻴﺮ »ﻣﻘﺎﻭﻣﺔ ﺍﻟﺘﻐﻴﻴﺮ« ﻓﻲ ﻣﺴﺘﺸﻔﻰ ﺣﺮﺍﺀ‬ ‫أﺑﻬﺎ ‪ -‬اﻟﴩق‬ ‫ﺻـﺪرت ﻣﻮاﻓﻘـﺔ وزﻳﺮاﻟﺸـﺆون‬ ‫اﻟﺒﻠﺪﻳـﺔ واﻟﻘﺮوﻳﺔ‪ ،‬اﻷﻣـﺮ »ﻣﻨﺼﻮ‬ ‫رﺑـﻦ ﻣﺘﻌـﺐ ﺑـﻦ ﻋﺒـﺪ اﻟﻌﺰﻳـﺰ آل‬ ‫ﺳﻌﻮد« ﻋﲆ ﺗﺮﻗﻴﺔ »ﻋﺒﺪ اﻟﺮﺣﻤﻦ ﺑﻦ‬ ‫ﻋﲇ أﺑﻮ ﺣﺎﺻـﻞ« ﻣﺪﻳﺮﻋﺎم اﻤﺘﺎﺑﻌﺔ‬ ‫واﻤﺮاﺟﻌﺔ اﻟﺪاﺧﻠﻴﺔ ﺑﺄﻣﺎﻧﺔ ﻣﻨﻄﻘﺔ ﻋﺴـﺮ‬ ‫إﱃ اﻤﺮﺗﺒﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ ﻋﴩة‪.‬‬

‫ﺟﺪة ‪» -‬اﻟﴩق«‬

‫ﻋﺒﺪاﻟﺮﺣﻤﻦ أﺑﻮ ﺣﺎﺻﻞ‬

‫أﻗـﺎم ﻣﺴﺘﺸـﻔﻰ ﺣـﺮاء ﺑﻤﻜـﺔ اﻤﻜﺮﻣﺔ‬ ‫دورة ﺗﺪرﻳﺒﻴـﺔ ﻟﻠﻘﻴﺎدﻳﻦ ﻋﲆ ﻣﺴـﺘﻮى‬ ‫ﺻﺤﺔ ﻣﻜـﺔ ﺑﻌﻨﻮان )ﻣﻘﺎوﻣـﺔ اﻟﺘﻐﻴﺮ(‬ ‫ﺑﺤﻀﻮر ‪ 20‬ﻗﻴﺎدﻳﺎ ً ﻤﺪة ﻳﻮﻣﻦ‪.‬‬ ‫وﻗﺎﻟـﺖ ﻣﺪﻳـﺮة اﻟﺘﺪرﻳـﺐ واﻷﺑﺤـﺎت‬ ‫ﺑﺎﻤﺴﺘﺸـﻔﻰ »ﻣﻨﺎل ﻛﺮﻳﻤـﺔ«‪ ،‬إن اﻟﺪورة ﺗﺮﻛﺰ‬ ‫ﻋـﲆ اﻤﻘﺎوﻣـﺔ ﻋﻨـﺪ اﻟﺘﻐﻴـﺮ‪ ،‬إذ إن اﻟﺘﻐﻴـﺮ‬

‫اﻤﺆﺳـﴘ ﻳﺤﺼـﻞ ﻧﺘﻴﺠـﺔ ﺗﺴـﺎرع اﻤﺘﻐﺮات‬ ‫اﻤﺤﻴﻄﺔ ﻣﻦ ﻓﺮص وﺗﺤﺪﻳـﺎت‪ ،‬وأﺻﺒﺢ ﺗﻔﺎﻋﻞ‬ ‫اﻤﺆﺳﺴﺎت ﻣﻌﻬﺎ واﻻﺳـﺘﺠﺎﺑﺔ ﻟﻬﺎ إﻳﺠﺎﺑﻴﺎً‪ ،‬وﻣﺎ‬ ‫ﻧﺤﺘﺎﺟـﻪ ﻓﻌﻼً اﻟﻨﻈﺮ ﺑﻄﺮﻳﻘﺔ ﻣﺨﺘﻠﻔﺔ ﻟﻘﺪراﺗﻨﺎ‬ ‫ﻛﺄﻓﺮاد ﺗﻤﺜﻞ ‪ 90%‬ﻣﻦ ﻃﺎﻗﺔ اﻤﺆﺳﺴﺔ اﻟﻜﺎﻣﻨﺔ‪،‬‬ ‫واﻟﺘﻲ ﺗﺪﻓﻊ ﻧﺤﻮ ﻣﻴﺰة ﺗﻨﺎﻓﺴﻴﺔ ﰲ ﻇﻞ اﻟﺘﺴﺎرع‬ ‫اﻤﻌـﺮﰲ واﻟﺘﻜﻨﻮﻟﻮﺟـﻲ ﻟﻠﻤﻌﺎﻳـﺮ اﻤﺤﻠﻴـﺔ أو‬ ‫اﻟﺪوﻟﻴﺔ‪ ،‬واﻟﺬي ﺣﺘﻤﺎ ً ﻳﻨﻌﻜﺲ ﻋﲆ رﻓﻊ ﻛﻔﺎءات‬ ‫اﻤﻮﻇﻔﻦ وﺟﻮدة اﻟﺨﺪﻣﺔ اﻤﻘﺪﻣﺔ ﻟﻠﻤﺮﴇ‪.‬‬

‫اﻟﻨﻤﺎص ‪ -‬اﻟﴩق‬

‫ﺯﻳﻨﺐ ﺍﻟﻤﺎﻟﻚ ﺇﻟﻰ ﺭﺣﻤﺔ ﺍﷲ‬ ‫ﺑﺮﻳﺪة ‪ -‬اﻟﴩق‬

‫ﺟﺎﻧﺐ ﻣﻦ ﺣﺎﴐي اﻟﺪورة‬

‫)اﻟﴩق(‬

‫اﻧﺘﻘﻠﺖ إﱃ رﺣﻤﺔ اﻟﻠﻪ زﻳﻨﺐ إﺑﺮاﻫﻴﻢ ﺣﻤﺪ اﻤﺎﻟﻚ‪ ،‬وأدﻳﺖ ﻋﻠﻴﻬﺎ ﺻﻼة‬ ‫اﻟﺠﻨﺎزة ﰲ ﻣﺴـﺠﺪ اﻟﺮاﺟﺤـﻲ ﺑﻤﻨﻄﻘﺔ اﻟﺮﻳﺎض‪» ،‬اﻟـﴩق« ﺗﻘﺪم اﻟﻌﺰاء‬ ‫واﻤﻮاﺳـﺎة ﻟﺬوي اﻟﻔﻘﻴﺪة وﺗﺴﺄل اﻟﻠﻪ أن ﻳﺮﺣﻤﻬﺎ رﺣﻤﺔ واﺳﻌﺔ وﻳﺴﻜﻨﻬﺎ‬ ‫ﻓﺴﻴﺢ ﺟﻨﺎﺗﻪ‪ ،‬وإﻧﺎ ﻟﻠﻪ وإﻧﺎ إﻟﻴﻪ راﺟﻌﻮن‪.‬‬


‫‪16‬‬

‫اﻟﻨـﺎس‬

‫ا ﺣﺪ ‪25‬ﻣﺤﺮم ‪1434‬ﻫـ ‪ 9‬دﻳﺴﻤﺒﺮ ‪2012‬م اﻟﻌﺪد )‪ (371‬اﻟﺴﻨﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬

‫ﺃﻓﺮﺍﺡ ﺍﻟﻐﻀﻮﺭﻱ‬ ‫اﻟﺮﻳﺎض ‪ -‬اﻟﴩق‬

‫ﺗﺮاﺣﻴﺐ‬

‫ﻣﺘﻌﺜﺮ‬ ‫ﻟﻴﺲ ﺇﻻ‬

‫ﻣﺤﻤﺪ ﻋﺒﺪاﷲ اﻟﺮﻳﺢ‬

‫ﻧﺴـﻤﻊ ﺑﺎﻟﺬﻳﻦ ﻳﺘﻌـﴪون وﺗﴫخ اﻟﺒﻨـﻮك وﺗﺪﻋﻮ‬ ‫ﺑﺎﻟﺪﻋﻮة اﻟﺒﻨﻜﻴﺔ »اﻟﻠﻪ ﻻ ّ‬ ‫ﻛﺴـﺒﻜﻢ«‪ .‬وﻟﻜﻦ ﻣﺎذا ﻳﻘﻮﻟﻮن‬ ‫ﻋﻨﺪﻣﺎ ﻳﻨﻘﻠﺐ اﻟﺴـﺤﺮ ﻋﲆ اﻟﺴﺎﺣﺮ وﻳﴩب اﻟﺒﻨﻚ ﻣﻘﻠﺒﺎ ً‬ ‫وﻛﻠﻪ ﺑﺎﻟﻘﺎﻧﻮن؟‬ ‫ﺗﻘﻮل اﻟﻘﺼﺔ إن أﺣﺪ اﻟﺮﺟﺎل اﻟﺬﻳﻦ ﺗﺒﺪو ﻋﻠﻴﻬﻢ ﺳـﻴﻤﺎء‬ ‫اﻟﻮﺟﺎﻫﺔ اﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻴﺔ أوﻗﻒ ﺳﻴﺎرﺗﻪ أﻣﺎم اﻟﺒﻨﻚ ﺛﻢ ﺗﻘﺪم‬ ‫ﻧﺤﻮ ﻣﻮﻇﻒ اﻟﺴﻠﻔﻴﺎت وﻫﻮ ﻳﻘﻮل‪:‬‬ ‫ أرﻳﺪ ﺳﻠﻔﺔ ﻣﻦ اﻟﺒﻨﻚ‪.‬‬‫ً‬ ‫وﺳﺄﻟﻪ اﻤﻮﻇﻒ‪ :‬ﻫﻞ ﺗﻤﻠﻚ ﺿﻤﺎﻧﺎ ﻟﻬﺬه اﻟﺴﻠﻔﺔ؟‬ ‫ أﺟﺎب اﻟﻮﺟﻴﻪ‪ :‬ﻧﻌﻢ‪ .‬ﻓﺄﻧﺎ أﻣﻠﻚ ﺳـﻴﺎرة ﻣﺮﺳﻴﺪس آﺧﺮ‬‫ﻣﻮدﻳﻞ ﻳﻤﻜﻦ أن أﺗﺮﻛﻬﺎ ﻟﻠﺒﻨﻚ ﺣﺘﻰ أرد اﻟﺴﻠﻔﺔ‪.‬‬ ‫رد اﻤﻮﻇﻒ‪ :‬ﺣﺴﻨﺎً‪ ،‬ﻛﻢ ﺗﺮﻳﺪ؟‬ ‫ أﺟﺎب اﻟﺮﺟﻞ‪ :‬رﻳﺎﻻ ً واﺣﺪا ً ﻓﻘﻂ‪.‬‬‫واﺳـﺘﻐﺮب ﻣﻮﻇـﻒ اﻟﺴـﻠﻔﻴﺎت ﻫـﺬا اﻟﻄﻠـﺐ وﻧﻘـﻞ‬ ‫اﺳـﺘﻐﺮاﺑﻪ ودﻫﺸـﺘﻪ ﻟﺮﺋﻴﺴـﻪ اﻟﺬي دﻫﺶ ﺑﺪوره وﺟﺎء‬ ‫ﺑﻨﻔﺴﻪ ﻟﻴﺘﺄﻛﺪ ﻣﻦ ﻫﺬه اﻟﻮاﻗﻌﺔ ووﺟﺪ اﻟﺮﺟﻞ اﻟﺬي ﻳﻘﻒ‬ ‫أﻣﺎﻣﻪ ﺑﻜﺎﻣﻞ ﻗـﻮاه اﻟﻌﻘﻠﻴﺔ واﻟﺠﺴـﺪﻳﺔ وﻫﻮ ﻳﺘﻔﺤﺺ‬ ‫اﻟﺮﺧﺼـﺔ واﻻﺳـﺘﻤﺎرة‪ ،‬وﻟﻜﻨﻪ ﻳﴫ ﻋـﲆ أن ﻟﻪ ﻇﺮوﻓﺎ ً‬ ‫ﺧﺎﺻﺔ ﺗﺪﻓﻌﻪ ﻟﻄﻠﺐ ﺳـﻠﻔﺔ ﺑﺮﻳﺎل واﺣﺪ ﻣﻘﺎﺑﻞ أن ﻳﱰك‬ ‫ﺳﻴﺎرﺗﻪ ﻟﻠﺒﻨﻚ ﻛﻀﻤﺎن إﱃ أن ﻳﺴﺪد اﻟﺴﻠﻔﺔ‪.‬‬ ‫وﺗﻤﺖ إﺟﺮاءات اﻟﺴـﻠﻔﺔ وﺳـﻠﻢ اﻟﺮﺟﻞ اﻟﻮﺟﻴﻪ ﻣﻔﺎﺗﻴﺢ‬ ‫اﻟﺴـﻴﺎرة إﱃ ﻣﻮﻇﻒ اﻟﺴﻠﻔﻴﺎت واﻧﴫف‪ .‬وﺑﻌﺪ ﺷﻬﺮﻳﻦ‬ ‫ﻋﺎد اﻟﺮﺟـﻞ ودﻓﻊ اﻟﺮﻳﺎل وﻋﻠﻴﻪ ﺑﻌـﺾ اﻟﻬﻠﻼت »أﺗﻌﺎب‬ ‫اﻟﺒﻨﻚ« واﺳﺘﻠﻢ ﻣﻔﺎﺗﻴﺢ ﺳﻴﺎرﺗﻪ‪.‬‬ ‫وﻗـﺎل ﻟﻪ ﻣﻮﻇﻒ اﻟﺴـﻠﻔﻴﺎت‪ :‬ﻟﻘﺪ ﻋﻤﻠـﺖ ﰲ ﻫﺬا اﻤﻜﺎن‬ ‫أﻛﺜﺮ ﻣﻦ ﻋﴩ ﺳﻨﻮات وﻟﻜﻦ ﻟﻢ ﻳﻤﺮ ﻋﲇ ّ أﻣﺮ ﻛﻬﺬا!‬ ‫وﻟﻜـﻦ اﻟﻮﺟﻴـﻪ ﺑﺪد دﻫﺸـﺘﻪ وﻫﻮ ﻳﻘـﻮل‪ :‬ﻛﻞ اﻤﻮﺿﻮع‬ ‫أﻧﻨـﻲ ﻟﻢ أﺟـﺪ ﻣﻜﺎﻧﺎ ً أوﻗﻒ ﻓﻴﻪ ﺳـﻴﺎرﺗﻲ ﻓﱰة ﻏﻴﺎﺑﻲ ﰲ‬ ‫اﻟﺨﺎرج ﻓﻮﺟﺪت اﻟﺒﻨﻚ أﺿﻤﻦ ﻣﻜﺎن ﻟﺬﻟﻚ!‬

‫اﺣﺘﻔـﻞ ﻋﻴـﺪ ﺑـﻦ ﻋﻘﻴﻞ اﻟﻐﻀـﻮري ﺑﺰواج ﻧﺠﻠـﻪ ﻋﺎدل‪ ،‬ﻣـﻦ ﻛﺮﻳﻤﺔ‬ ‫راﺷـﺪ ﺑﻦ ﻋﺒﺪاﻟﺮﺣﻤﻦ اﻟﻐﻀﻮري‪ ،‬وذﻟﻚ ﺑﻘﺎﻋﺔ ﺳﻤﺮ ﻟﻼﺣﺘﻔﺎﻻت ﺑﺎﻟﻌﺎﺻﻤﺔ‬ ‫اﻟﺮﻳـﺎض‪ ،‬وﺳـﻂ ﺣﻀﻮر ﻋﺪد ﻣـﻦ اﻷﻫـﻞ واﻷﺻﺪﻗﺎء وأﻗﺎرب اﻟﻌﺮوﺳـﻦ‪،‬‬ ‫»اﻟﴩق« ﺗﺒﺎرك ﻟﻠﻌﺮوﺳﻦ وﺗﺘﻤﻨﻰ ﻟﻬﻤﺎ ﺣﻴﺎة زوﺟﻴﺔ ﺳﻌﻴﺪة‪.‬‬

‫واﻟﺪ اﻟﻌﺮوس ‪-‬اﻟﻌﺮﻳﺲ ‪-‬واﻟﺪ اﻟﻌﺮﻳﺲ‬

‫اﻟﻌﺮﻳﺲ ﻣﻊ واﻟﺪه وإﺧﻮاﻧﻪ وزﻣﻼﺋﻪ‬

‫ﻋﻘﺪ ﻗﺮﺍﻥ ﺍﻟﻤﺤﻴﻔ���ﻆ‬ ‫اﻷﺣﺴﺎء ـ اﻟﴩق‬ ‫اﺣﺘﻔﻞ ﻋﺒﺪاﻟﺮﺣﻤﻦ ﺑﻦ ﻳﻮﺳﻒ‬ ‫اﻤﺤﻴﻔﻴـﻆ ﺑﻌﻘـﺪ ﻗﺮاﻧـﻪ ﻋﲆ‬ ‫ﻛﺮﻳﻤﺔ ﺳﻌﺪ ﺑﻦ ﻓﻬﺪ اﻟﻌﻤﺮﻳﻦ‪،‬‬ ‫وﺳﻂ ﺣﻀﻮر ﻟﻔﻴﻒ ﻣﻦ اﻷﻫﻞ‬ ‫واﻷﺻﺪﻗـﺎء‪» .‬اﻟـﴩق« ﺗﻬﻨﺊ‬ ‫اﻟﻌﺮوﺳـﻦ وﺗﺘﻤﻨﻰ ﻟﻬﻤﺎ اﻟﺘﻮﻓﻴﻖ‪.‬‬

‫‪malraih@alsharq.net.sa‬‬

‫ﺃﻓﺮﺍﺡ ﺍﻟﺠﺤﺪﻟﻲ‬ ‫ﻭﺍﻟﺒﻠﻮﻱ‬

‫اﻟﺪﻣﺎم ‪ -‬اﻟﴩق‬

‫اﻟﻌﺮﻳﺲ ﻣﺤﻤﺪ ﺑﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ ﻋﻔﻴﻒ‬

‫ﺟﺪة ‪ -‬اﻟﴩق‬

‫ﺻﻮرة ﺟﻤﺎﻋﻴﺔ ﻣﻦ اﻟﻴﻤﻦ واﻟﺪ اﻟﻌﺮﻳﺲ و اﻟﻌﺮﻳﺲ ﻣﺤﻤﺪ وواﻟﺪ اﻟﻌﺮوﺳﺔ وﻋﻤﻬﺎ‬

‫اﺣﺘﻔـﻞ أﺣﻤـﺪ ﺻﺪﻳـﻖ‬ ‫اﻟﺠﺤـﺪﱄ ﺑﺰواﺟـﻪ ﻣـﻦ‬ ‫اﺑﻨﺔ أﺣﻤـﺪ ﺻﺎﻟﺢ اﻟﺒﻠﻮي‬ ‫ﺑﺈﺣـﺪى اﻟﻘﺎﻋـﺎت ﰲ‬ ‫ﺟﺪة ﺑﺤﻀـﻮر ﻟﻔﻴﻒ ﻣﻦ‬ ‫اﻷﻗـﺎرب واﻷﺻﺪﻗـﺎء اﻤﻬﻨﺌـﻦ‪.‬‬ ‫»اﻟـﴩق« ﺗﺒـﺎرك ﻟﻠﻌﺮوﺳـﻦ‬ ‫وﺗﺘﻤﻨـﻰ ﻟﻬﻤـﺎ ﺣﻴـﺎة زوﺟﻴـﺔ‬ ‫ﺳﻌﻴﺪة‪.‬‬

‫واﻟﺪ اﻟﻌﺮﻳﺲ واﻟﻌﺮﻳﺲ وواﻟﺪ اﻟﻌﺮوس‬

‫ﺟﺎﻧﺐ ﻣﻦ اﻟﺤﻀﻮر‬

‫اﻟﻌﺮﻳﺲ أﺣﻤﺪ اﻟﺠﺤﺪﱄ‬

‫ﺟﺎﻧﺐ ﻣﻦ اﻟﺤﻀﻮر‬

‫اﻟﻌﺮﻳﺲ ﻋﺒﺪاﻟﺮﺣﻤﻦ اﻤﺤﻴﻔﻴﻆ‬

‫اﻤﺤﻴﻔﻴﻆ ﻣﻊ اﻷﻫﻞ واﻷﻗﺎرب‬

‫ﻣﺤﻤﺪ ﻋﻔﻴﻒ ﻋﺮﻳﺴ ﹰﺎ‬ ‫اﺣﺘﻔـﻞ اﻟﺸـﺎب ﻣﺤﻤـﺪ ﺑـﻦ‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﻠـﻪ ﻋﻔﻴـﻒ ﺑﺰواﺟـﻪ ﻣﻦ‬ ‫ﻛﺮﻳﻤـﺔ ﻣﺼﻄﻔـﻰ ﻣﺤـﺮوس‬ ‫ﰲ اﻟﺪﻣـﺎم‪ .‬أﻗﻴﻢ ﺣﻔـﻞ اﻟﺰواج‬ ‫وﺳـﻂ ﺣﻀـﻮر ﻟﻔﻴـﻒ ﻣـﻦ‬ ‫اﻷﻗـﺎرب واﻷﺻﺪﻗﺎء‪» ،‬اﻟﴩق« ﺗﺒﺎرك‬ ‫ﻟﻠﻌﺮوﺳﻦ وﺗﺘﻤﻨﻰ ﻟﻬﻤﺎ ﺣﻴﺎة زوﺟﻴﺔ‬ ‫ﻫﺎﻧﺌﺔ‪.‬‬

‫)اﻟﴩق(‬

‫اﻟﻌﺮﻳﺲ ﻳﺴﺘﻘﺒﻞ اﻤﻬﻨﺌﻦ‬

‫)ﺗﺼﻮﻳﺮ‪ :‬ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ ﻃﺎﻟﺐ(‬

‫اﻟﻌﺮﻳﺲ ﻣﻊ واﻟﺪه‬

‫اﻟﻌﺮﻳﺲ ﻣﻊ ﻋﺪد ﻣﻦ اﻤﻬﻨﺌﻦ‬

‫)اﻟﴩق(‬


‫نائبا رئيس التحرير‬

‫رئيس التحرير‬

‫المدير العام‬

‫رئيس مجلس اإدارة‬

‫سعيد علي غدران خالد عبداه بوعلي قينان عبداه الغامدي‬

‫تصدر عن مؤسسة‬ ‫الشرقية للطباعة والصحافة واإعام‬ ‫المملكة العربية السعودية –الدمام‬ ‫– شارع اأمير محمد بن فهد –‬

‫هاتف ‪03 – 8136777 :‬‬

‫الرقم المجاني‪8003046777 :‬‬

‫فاكس ‪03 – 8054922 :‬‬

‫الرياض‬ ‫�ضارع ال�ضباب‬ ‫خلف الغرفة التجارية‬ ‫هاتف ‪01 – 4023701 :‬‬ ‫فاك�س ‪01 – 4054698 :‬‬

‫الرمز البريدي ‪31461 :‬‬

‫مكة المكرمة‬ ‫حي العزيزية ‪ -‬ال�ضارع العام ‪ -‬مركز‬

‫صندوق البريد ‪2662 :‬‬

‫‪ryd@alsharq.net.sa‬‬

‫إدارة اإعان‪:‬‬

‫فقيه التجاري‬ ‫اأمام برج الراجحي �ضنر‬

‫التحرير ‪editorial@alsharq.net.sa‬‬

‫هاتف‪8484609 :‬‬ ‫‪madina@alsharq.net.sa‬‬

‫اأحساء‬ ‫�ضارع الريات – بالقرب من جمع‬ ‫العثيم التجاري ‪.‬‬

‫هاتف ‪02 – 6980434 :‬‬ ‫فاك�س ‪02 – 6982023 :‬‬ ‫‪jed@alsharq.net.sa‬‬

‫القصيم‬ ‫طريق عمر بن اخطاب‬ ‫حي الأ�ضكان – بالقرب من‬

‫جدة‬ ‫�ضارع �ضاري‬ ‫مركز بن �ضنيع‬

‫هاتف‪02-5613950:‬‬ ‫‪02-5561668‬‬ ‫‪makkah@alsharq.net.sa‬‬

‫المدينة المنورة‬ ‫طريق احزام – العمارة التجارية‬ ‫الوحيدة مقابل قرطا�ضية امطار‬

‫هاتف‪03 – 5620714 :‬‬ ‫‪has@alsharq.net.sa‬‬

‫إبراهيم أحمد اأفندي‬

‫سعيد معتوق العدواني‬

‫‪alafandy@alsharq.net.sa‬‬

‫‪saeedm@alsharq.net.sa‬‬

‫المساعد التنفيذي لرئيس التحرير‪:‬‬

‫خالد حسين صائم الدهر‬

‫‪ajafali@alsharq.net.sa‬‬

‫‪khalids@alsharq.net.sa‬‬

‫مساعد المدير العام‬

‫علي محمد الجفالي‬

‫مساعدا رئيس التحرير‬

‫‪qenan@alsharq.net.sa‬‬

‫‪khaled@alsharq.net.sa‬‬

‫نائب المدير العام‬

‫محمد عبداه الغامدي(الرياض)‬

‫طال عاتق الجدعاني(جدة)‬

‫‪moghamedi@alsharq.net.sa‬‬

‫‪Talal@alsharq.net.sa‬‬

‫إياد عثمان الحسيني‬ ‫‪eyad@alsharq.net.sa‬‬

‫اإشتراكات‪-‬هاتف‪ 03-8136836 :‬فاكس‪ 03-8054977 :‬بريد إلكتروني‪subs@alsharq.net.sa :‬‬

‫ام�ضت�ضفى ال�ضعودي لطب الأ�ضنان‬

‫فاك�س ‪4245004 :‬‬ ‫‪tabuk@alsharq.net.sa‬‬

‫هاتف ‪3831848 :‬‬ ‫فاك�س ‪3833263 :‬‬ ‫‪qassim@alsharq.net.sa‬‬

‫جازان‬ ‫�ضارع الأمر �ضلطان – مقابل اإدارة‬ ‫امرور واخطوط ال�ضعودية‬

‫حائل‬ ‫طريق املك عبدالعزيز‬

‫تبوك‬ ‫طريق املك فهد – �ضارع اخم�ضن‬ ‫�ضابق ًا – اأمام جامع امتعب‬

‫هاتف ‪3224280 :‬‬ ‫‪jizan@alsharq.net.sa‬‬

‫هاتف ‪65435301 :‬‬ ‫‪65434792‬‬ ‫فاك�س ‪65435127 :‬‬ ‫‪hail@alsharq.net.sa‬‬

‫هاتف ‪4244101 :‬‬

‫أبها‬ ‫طريق احزام الدائري مقابل اجوازات‬

‫‪abha@alsharq.net.sa‬‬

‫نجران‬ ‫�ضارع املك عبدالعزيز‬ ‫جمع تلي مول‬

‫هاتف ‪07-5238139 :‬‬ ‫فاك�س ‪07-5235138 :‬‬ ‫‪najran@alsharq.net.sa‬‬

‫هاتف ‪2289368 - 2289367 :‬‬

‫الطائف‬

‫�ضارع �ضرا‪ -‬عمارة البنك الفرن�ضي‬ ‫هاتف ‪02-7373402 :‬‬ ‫فاك�س ‪02-7374023 :‬‬ ‫‪taif@alsharq.net.sa‬‬

‫الجبيل‬ ‫امنطقة التجارية محلة الفيحاء‬ ‫هاتف‪03–3485500 :‬‬ ‫‪03 - 3495510‬‬

‫فاك�س ‪03 - 3495564 :‬‬ ‫‪jubail@alsharq.net.sa‬‬

‫حفر الباطن‬ ‫�ضارع املك في�ضل‬ ‫خلف م�ضت�ضفى املك خالد‬

‫هاتف ‪03 - 7201798 :‬‬ ‫فاك�س ‪03 – 7201786 :‬‬ ‫‪hfralbaten@alsharq.net.sa‬‬

‫الدمام ‪� -‬س ب‪ 2662‬الرمز الريدي ‪ 31461‬الرقم المجاني‪ 8003046777 :‬البريد اإلكتروني ‪ ads@alsharq.net.sa‬هاتف الدمام‪ +966 3 8136886 :‬فاكس‪ +966 3 8054933 :‬هاتف الرياض‪ +966 1 4024618 :‬فاكس‪ +966 1 4024619 :‬هاتف جدة‪ +966 2 6982011 :‬فاكس‪+966 2 6982033 :‬‬

‫اأحد ‪ 25‬محرم ‪1434‬هـ ‪ 9‬ديسمبر ‪2012‬م العدد (‪ )371‬السنة الثانية‬

‫«مكة المكرمة» تصدرت بـ ‪ %73.32‬والرياض أقل المناطق بـ ‪% 2.16‬‬

‫‪ 7132‬حالة زواج لسعوديين من أجنبيات ‪ .‬واليمن تستحوذ على النسبة اأعلى‬ ‫ائحة زواج السعودي بغير سعودية‪ ..‬والسعودية بغير سعودي‬

‫جدة ‪ -‬عامر الجفاي‬ ‫كش�ف تقري�ر إحصائ�ي ل�وزارة الع�دل‬ ‫حصل�ت «ال�رق» ع�ى نس�خة من�ه‪ ،‬عن‬ ‫إجم�اي ع�دد الح�اات امس�جلة ل�زواج‬ ‫الس�عودين م�ن أجان�ب خ�ال الع�ام‬ ‫‪1433‬ه��‪ ،‬وب�ن التقرير اإحصائ�ي بأ َن‬ ‫منطق�ة مكة امكرمة هي اأع�ى حيث بلغ إجماي‬ ‫ع�دد الحاات امس�جلة ‪ 5229‬حالة زواج بنس�بة‬ ‫‪ % 73.32‬وبلغ عدد الحاات امس�جلة ي امنطقة‬ ‫الرقية ‪ 1749‬حالة بنسبة ‪ % 24.25‬وفيما بلغ‬ ‫ع�دد الحاات امس�جلة ي منطق�ة الرياض ‪154‬‬ ‫حالة وبنسبة ‪ 2.16%‬ليصبح عدد إجماي حاات‬ ‫الزواج التي تم تسجيلها ي عام ‪ 1433‬هي ‪7132‬‬ ‫حالة‪ ،‬واس�تحوذ زواج اليمنين من الس�عوديات‪،‬‬ ‫والس�عودين من اليمنيات‪ ،‬عى النسبة اأعى بن‬ ‫الجنس�يات اأخ�رى‪« .‬الرق» فتحت ه�ذا املف‬ ‫وامشكات الناجمة عن هذه الزيجات والتقت عددا‬ ‫من امشايخ وامختصن ي ثنايا اأسطر التالية‪:‬‬ ‫قضايا الطاق‬ ‫وأك�د عضو لجن�ة اإفتاء ي قضاي�ا الطاق‬ ‫ي وزارة الش�ؤون اإس�امية عي الحكمي زيادة‬ ‫ع�دد قضايا الطاق الواردة إليه ي مثل هذا النوع‬ ‫م�ن الزيجات‪ ،‬مرجع�ا ً ذلك إى اخت�اف الطبائع‬ ‫والع�ادات م�ن بلد آخ�ر‪ ،‬ولدخول داف�ع الطمع‬ ‫امادي ي الحياة الزوجي�ة‪ ،‬مبينا ً أنه حتى وإذا تم‬ ‫الطاق تبدأ مشاكل حضانة اأطفال حيث يتنازع‬ ‫الزوج�ان الحضانة‪ ،‬وخلص الش�يخ الحكمي إى‬ ‫أن مش�كات زواج الس�عودين من أجانب كثرة‬ ‫وتمنى الحد من هذه الزيجات‪.‬‬ ‫بحث عن الجمال‬ ‫وأوضح إمام وخطيب مس�جد النور ي جدة‬ ‫أحمد معتوق ش�لبي إمام أن نس�بة هذه الزيجات‬ ‫تزداد بش�كل ملف�ت ي امنطق�ة الغربية‪ ،‬خاصة‬ ‫ي الجنس�يات الس�ورية وامري�ة‪ ،‬وأكد ش�لبي‬ ‫أن أس�باب لج�وء الس�عوديات لل�زواج م�ن غر‬ ‫الس�عودي هو عزوف الش�باب عن الزواج وزيادة‬ ‫نس�بة العنوس�ة ي امجتمع‪َ ،‬‬ ‫وبن شلبي أ َن نسبة‬ ‫الرجال السعودين امتزوجن من غر السعوديات‬ ‫أكثر من نظرائهم من الس�عوديات امتزوجات من‬ ‫غر الس�عودين‪ ،‬مبينا ً أن من أهم اأس�باب التي‬ ‫تدعو الس�عودين للزواج من الخ�ارج هو البحث‬ ‫عن الجمال وقلة التكلفة‪.‬‬ ‫طمع مادي‬ ‫وق�ال ش�لبي «ه�ذه الزيجات يصع�ب فيها‬ ‫ااس�تمرارية‪ ،‬ك�ون زيجات الس�عوديات من غر‬ ‫الس�عودين يغلب عليه�ا جانب الطم�ع امادي»‪،‬‬ ‫وأبدى ش�لبي إعجابه بإحدى ح�اات الزواج التي‬ ‫ش�هدها وهي لس�عودية من غر س�عودي حيث‬ ‫وضعت امحكمة روطا لحماية امرأة ي امستقبل‬ ‫وفع�اً ح�دث خاف فيم�ا بعد وعندم�ا ُرجع إى‬ ‫ال�روط اس�تطاعت امحكم�ة أن تحم�ي ام�رأة‬ ‫وأواده�ا‪ .‬وأضاف «ابد من وضع روط من قبل‬ ‫الدول�ة ي العق�ود حماي�ة لأطفال وس�يقبل بها‬ ‫الط�رف اآخر ي البداية عن�د العقد ولن يقبل بها‬ ‫احقا ً بعد العقد»‪.‬‬ ‫كم�ا ذكر حالة زواج امرأة س�عودية من غر‬ ‫س�عودي اشرطت عند العقد أن يظل حق حظانة‬ ‫اأطف�ال له�ا ي كل اأحوال عند اانفصال س�واء‬ ‫تزوج�ت أم لم تتزوج‪ ،‬وفع�ا انفصلت بعد مرور‬

‫امادة اأوى‪:‬‬ ‫يمن�ع زواج الس�عودي بغ�ر س�عودية‪،‬‬ ‫والس�عودية بغر س�عودي إذا كان�ا من فئات‬ ‫تشغل وظائف حساس�ة وهي كثرة كالوزراء‬ ‫وغرهم‪.‬‬

‫امادة الثانية‪:‬‬ ‫تك�ون اموافقة ع�ى طلبات ال�زواج التي‬ ‫تق�دم من غ�ر الفئات ال�واردة ي امادة اأوى‪،‬‬ ‫ب�إذن من وزي�ر الداخلية أو م�ن يفوضه‪ ،‬من‬ ‫جنسيات الدول العربية واإسامية وللرورة‬ ‫من جنسيات أخرى بالضوابط الرعية‪.‬‬ ‫امادة الثالثة‪:‬‬ ‫يُسمح بالزواج بن السعودين ومواطني‬ ‫دول الخلي�ج العربي�ة‪ ،‬ب�رط أا يك�ون من‬ ‫الفئ�ات امش�مولة بامن�ع امنص�وص عليه ي‬ ‫امادة اأوى م�ن هذه الائحة‪ ،‬وتقوم اممثليات‬ ‫بالتأك�د‪ ،‬وتصدر موافقتها إى الجهة امختصة‬ ‫إتمام إجراءات العقد‪.‬‬

‫امادة الرابعة‪:‬‬ ‫امول�ودات ي امملكة من أمهات س�عوديات وآباء غر‬ ‫س�عودين تتم إج�راءات توثيق زواجهن من الس�عودين‬ ‫ي امحاكم الرعية ي امملكة‪ ،‬برط أا يكون الس�عودي‬ ‫راغ�ب الزواج من الفئات امش�مولة بامنع امنصوص عليه‬ ‫ي امادة اأوى‪.‬‬ ‫امادة الخامسة‪:‬‬ ‫يُسمح للسعودي بالزواج من غر سعودية مولودة ي‬ ‫امملكة من أبوين غر س�عودين‪ ،‬برط أن تكون شهادة‬ ‫ميادها صادرة من س�جل امواليد ً‬ ‫طبق�ا لنظام اأحوال‬ ‫امدنية وأن تحمل إقامة سارية امفعول أو تحمل تريحً ا‬ ‫ً‬ ‫خاصا‪.‬‬ ‫امادة السادسة‪:‬‬ ‫الس�عودي الذي يرغب الزواج من غر سعودية أو‬ ‫الس�عودية التي ترغب الزواج من غر سعودي يشرط‬ ‫أا يك�ون غ�ر الس�عودي أو غ�ر الس�عودية من غر‬ ‫امرغوب فيهما أسباب تتعلق بشخصيتها أو جنسيتها‬ ‫أو ديانتها‪.‬‬

‫شلبي‪ :‬ابد من وضع اشتراطات تحمي المرأة السعودية في زواجها من اأجنبي‬ ‫صعوبة اإجراءات اتمنع الزيجات وتؤدي إلى عقود مخالفة للنظام‬ ‫د‪ .‬سهيلة‪ :‬تقييد زواج السعودية مخالفة شرعية و»الجنسية»مفهوم دخيل على المسلمين‬ ‫د‪ .‬جبران‪ :‬الزواج المصلحي لأجنبي من السعودية ينتهي بانتهاء تحقيق أهدافه المرحلية‬ ‫اأيام وكان اش�راطها سبيا ي اس�تقرار اأواد‪،‬‬ ‫لذل�ك أرى تعميم الدولة مث�ل هذه الروط ي كل‬ ‫حاات الزواج من الخارج‪.‬‬ ‫وأش�ار ش�لبي إى أن صعوب�ة إج�راءات‬ ‫مث�ل ه�ذه العق�ود ت�ؤدي إى اضط�رار الفتيات‬ ‫الس�عوديات إبرام عقود غر موثقة إتمام الزواج‬ ‫لتعف نفس�ها‪ ،‬مطالب�ا ً بتس�هيل الدولة للروط‬ ‫واإج�راءات لتجن�ب الس�لبيات والعق�ود غ�ر‬ ‫الرسمية‪.‬‬ ‫سبع نقاط‬ ‫وأك�دت عض�و الجمعي�ة الوطني�ة لحقوق‬

‫اإنس�ان الدكت�ورة س�هيلة زي�ن العابدين حق‬ ‫امرأة الس�عودية والرجل السعودي ي الزواج من‬ ‫الخ�ارج مبين�ة أنه ايوج�د ما يمنع ذل�ك رعاً‪،‬‬ ‫موضح�ة أ َن م�ن أبرز اإش�كاليات الت�ي تواجه‬ ‫هذه الزيجات تعليق الجنس�ية لفرة طويلة‪ ،‬وأن‬ ‫هن�اك قضايا تقدمت بها س�عوديات اس�تخراج‬ ‫جنسيات سعودية أوادهن وفق نظام الجنسيات‬ ‫القدي�م ‪1426‬ه�‪ُ ،‬‬ ‫وقبلت الطلبات برط التنازل‬ ‫عن جنس�ية الوالد‪ ،‬وبعد التنازل حفظت القضايا‬ ‫وجم�دت لحن صدور التعدي�ات الجديدة وبعد‬ ‫صدوره�ا رفضت الطلبات واش�رط توفر س�بع‬

‫‪makalat@alsharq.net.sa‬‬

‫اأكثر مشاركة ي‬

‫عباس الكعبي (رأس بشار مقابل حق النقض الروي)‪.‬‬

‫اأكثر مشاركة ي‬

‫عبدالحميد العمري (س ّلم محاربة الفساد‪ ..‬للخ ْلف د ْر!)‪.‬‬

‫تعليق‬

‫علقت «جمانة الس�ورية» ع�ى مقال الكاتب‪ :‬عبدالرحم�ن البكري (هل نحن‬ ‫دول�ة قوية؟) قائلة (وما يدريك لعلنا نصب�ح ي يوم من اأيام ي أول القطار‪،‬‬ ‫فا أحد يعرف ماذا يخبئ لنا الزمن من مفاجآت‪ ،‬ذلك أن قوة الدولة وضعفها‬ ‫يقارن مع قوة وضعف الدول اأخرى ‪ ..‬تحياتي)‪.‬‬

‫‪mawdee3@alsharq.net.sa‬‬

‫المقاات‬

‫اأكثر تعليقاً‪/‬‬

‫صالح الحمادي (ما بعد إندومي جازان)‪.‬‬

‫المواضيع‬

‫اأكثر قراءة‪ /‬محمد شنوان العنزي (الهال‪ ..‬مجرد رقم)‪.‬‬

‫امادة السابعة‪:‬‬ ‫الجهة امسؤولة عن إبرام العقود‪:‬‬ ‫تت�وى امحاكم الرعي�ة ي امملكة التأك�د من توافر‬ ‫ال�روط امذكورة ي امواد الس�ابقة وتطبيقها قبل توثيق‬ ‫عقد الزواج‪ ،‬وتتوى اممثليات الس�عودية التحقق مما ورد‬ ‫ي امادة السادسة‪.‬‬ ‫امادة الثامنة‪:‬‬ ‫يمن�ع الس�عودي امتزوج بغر س�عودية أن يش�غل‬ ‫إحدى الوظائف امنصوص عليها ي امادة اأوى‪.‬‬ ‫ العقوبات امرتبة عى هذه الظاهرة ‪:‬‬‫امادة التاسعة‪:‬‬ ‫أي زواج يتب�ن ل�دى الجه�ة امختص�ة مخالفت�ه‬ ‫لأحكام السابقة يرتب عليه ما يي‪:‬‬ ‫( أ ) محاكمة امتزوج تأديبيًا لدى ديون امظالم‪.‬‬ ‫(ب) ع�دم توثيق الزواج من قب�ل الجهات امختصة‬ ‫السعودية‪.‬‬ ‫(ج) عدم الس�ماح بدخول الزوجة أو الزوج اأجنبي‬ ‫إى امملكة وإنهاء إقامتهما إذا كانا مقيمن داخل امملكة‪.‬‬

‫امادة العارة‪:‬‬ ‫لوزي�ر الداخلي�ة إجازة ال�زواج الذي يت�م بامخالفة‬ ‫أحكام امادة الثانية‪ ،‬أما امس�تثنون بام�ادة اأوى فاتتم‬ ‫إجازة زواجهم إا بنا ًء عى أمر من امقام السامي‪.‬‬

‫نق�اط ي الطل�ب منه�ا‪ :‬الحصول ع�ى الثانوية‬ ‫العامة‪ ،‬وأن يكون مقدم الطلب أخ أو أخت حاصل‬ ‫عى الجنس�ية الس�عودية‪ ،‬أما الرط التعجيزي‬ ‫فه�و أن يك�ون ج�د اأم أبيه�ا س�عودي‪ ،‬وهذه‬ ‫النق�اط ايمكن تحققها إا إذا توفر رط جد اأم‬ ‫أبيها سعودي‪ ،‬وهذا يصعب تحققه‪.‬‬ ‫معوقات واشراطات‬ ‫وأثارت د‪ .‬س�هيلة نقط�ة التمييز بن الرجل‬ ‫وامرأة من أصحاب هذه القضايا حيث تس�اءلت‪:‬‬ ‫كيف ايح�ق أواد بن�ت الس�عودي التي تصبح‬ ‫س�عودية بالتجن�س أخ�ذ الجنس�ية بخاف من‬

‫يحصل من الرجال عى الجنس�ية بالتجنس يحق‬ ‫أبنائ�ه الحصول عى الجنس�ية بالتجنس‪ ،‬فليس‬ ‫هنا مساواة بن الرجل وامرأة وماذا رط جد اأم‬ ‫أبيها سعودي؟!‬ ‫وبخصوص قضايا أواد السعودية امتزوجة‬ ‫من الخ�ارج‪ ،‬أكدت د‪ .‬س�هيلة أن النظام الجديد‬ ‫يمنع سفر أبناء السعودية مع أبيهم غر السعودي‬ ‫خ�ارج امملك�ة وع�دم س�فرهم إا بموافقة أحد‬ ‫أقاربهم السعودين كالجد والخال وهذا مطمن‪.‬‬ ‫كما اس�تهجنت د‪ .‬س�هيلة مفهوم الجنسية‬ ‫وتقيي�د الزواج وفق هذا امفه�وم ومحاولة الدول‬

‫‪opinion@alsharq.net.sa‬‬

‫وضع امعوقات وااشراطات عى أساس اختاف‬ ‫الجنس�ية مؤك�دة مخالفة ذل�ك للمنهج الرعي‬ ‫لقول الرس�ول الكريم صى الله عليه وس�لم‪( :‬إذا‬ ‫خط�ب إليكم من ترضون دين�ه وخلقه فزوجوه‪،‬‬ ‫إا تفعل�وا تكن فتنة ي اأرض‪ ،‬وفس�اد عريض)‪.‬‬ ‫وهذه الجنسيات مستحدثة ي عامنا بعد اتفاقيات‬ ‫سايكس بيكو ما أنزل الله بها من سلطان‪.‬‬ ‫توافق زواجي‬ ‫َ‬ ‫وبن ااختص�اي النفي د‪ .‬جران يحيى‪،‬‬ ‫الجوانب النفس�ية ي مث�ل هذه القضاي�ا‪ ،‬قائاً‪:‬‬ ‫«م�ن الناحية النفس�ية انف�رق بن ال�زواج من‬ ‫اأجنبية أو امواطنة‪ ،‬امشكلة من الناحية النفسية‬ ‫أن هناك عوامل تؤدي إى س�وء التوافق الزواجي‪،‬‬ ‫وم�ن ه�ذه العوامل م�ا يتعلق بالس�ن والعوامل‬ ‫الثقافي�ة‪ ،‬وااجتماعي�ة وااقتصادي�ة‪ ،‬وإذا م�ا‬ ‫حللنا اأس�باب التي يلج�أ فيها اإنس�ان للزواج‬ ‫من اأجنبية تجد كثرا منها متعلقا بعائق يجعله‬ ‫يرتبط بامواطنة وهذه اأسباب تتحول إى عوامل‬ ‫مؤث�رة عى التواف�ق‪ ،‬مثاً يلجأ بع�ض امواطنن‬ ‫للزواج من أجنبية صغرة ي الس�ن ويكون هناك‬ ‫ف�ارق كبر ظن�ا ً منه أ َن اأجنبية نظ�را ً لظروفها‬ ‫سوف ترى بهذا الفارق ويكتشف فيما بعد أنها‬ ‫إنس�انة تطلب كامل احتياجاته�ا الزوجية‪ ،‬كذلك‬ ‫من العوام�ل التي تنعكس ع�ى التوافق اختاف‬ ‫الثقاف�ات والع�ادات واممارس�ات اليومية‪ ،‬ففي‬ ‫إحدى الح�اات التي قدمت لها استش�ارة أرية‬ ‫ب�أن أحد الس�عودين يواجه مش�كلة مع زوجته‬ ‫اأجنبية التي ترى ي ممارس�ات له�ا أنها عادية‬ ‫مثل ااجتم�اع مع أقاربها من الجنس�ن وبعض‬ ‫اممارس�ات التي تعت�ر عادية ي ثقافته�ا بينما‬ ‫ايتقبله�ا ال�زوج وتعتر ي ثقافتنا غ�ر مقبولة‪،‬‬ ‫كذل�ك تمت�د ااختافات حتى تص�ل إى اختاف‬ ‫ااتجاهات واأمزجة والتفضيات وااختاف عى‬ ‫أسلوب التنشئة والربية أوادهم بدرجة أكر مما‬ ‫يولد درجة عالية من سوء التوافق‪.‬‬ ‫فشل العاقة‬ ‫وأضاف يحيى «أما القضي�ة الثانية امرتبة‬ ‫ع�ى ال�زواج م�ن اأجان�ب فه�ي فش�ل العاقة‬ ‫الزوجي�ة وما يرتب عليه م�ن قضايا أصعب مما‬ ‫لو كان�ت الزوج�ة مواطنة ومنها مش�كلة اأبناء‬ ‫وبعدهم عن والده�م ونحن نؤمن بقاعدة تربوية‬ ‫مفاده�ا أن اأب القاي امتس�لط أفضل من اأب‬ ‫الغائب وغياب اأب ع�ن أواده وصعوبة رؤيتهم‬ ‫يخل�ق فجوات تربوية متعلق�ة بغيابه مثل غياب‬ ‫الس�لطة والقي�م واانضب�اط نم�وذج الس�لطة‬ ‫والق�دوة والهوي�ة التي تتمث�ل ي اأب‪ .‬وإذا كان‬ ‫زواج رج�ل بام�رأة يمث�ل ي عل�م نف�س اأرة‬ ‫ت�زاوج أرة ب�أرة ولي�س رجا بام�رأة نظرا‬ ‫للعاقات امتش�ابكة التي ترت�ب عى هذا الزواج‪،‬‬ ‫فالزواج م�ن اأجنبي�ة يمثل تزاوج دول�ة بدولة‬ ‫وأي مش�كات تعري هذه العاقة مثل الخافات‬ ‫السياس�ية والظ�روف امتغ�رة س�وف تنعكس‬ ‫بش�كل مبار أو غر مبار ع�ى اأرة‪ .‬وهناك‬ ‫قضي�ة أخ�رى فيم�ا إذا كانت الزوجة س�عودية‬ ‫والزوج أجنبيا غر س�عودي مع إيماننا بامساواة‬ ‫بن الناس لكن بعض الزيجات تتداخل مع بعض‬ ‫امصالح الشخصية التي يتطلع لها بعض اأزواج‬ ‫اأجانب وامكاس�ب التي سيحققها من زواجه من‬ ‫الس�عودية وق�د تنتهي العاقة الزوجي�ة بانتهاء‬ ‫تحقيق أهدافه الزوجية امرحلية‪.‬‬

‫امقاات اأكثر قراءة‪( /‬والدة «طفلة ينبع»‪ :‬حَ ا َو َل ْت ذبح ابنتي كما تُذبح الشاة وهي تغط ي نوم عميق)‪.‬‬ ‫امقاات اأكثر تعليقاً‪( /‬عبدالرحمن‪ ..‬طفل معاق تتخى عن عاجه «الصحة»‪ ..‬وتطرده الرطة اأمانية)‪.‬‬ ‫امقاات اأكثر مشاركة ي‬

‫(«كيف تكون مبدعاً؟»‪ ..‬ورشة عمل بالقطيف)‪.‬‬

‫امقاات اأكثر مشاركة ي‬

‫(مسيحية ترب ماء زمزم فتشفى من الرع وتشهر إسامها ي حائل)‪.‬‬

‫تعليق‬ ‫ً‬ ‫علق عبدالله مهدي الشمري عى مادة (اأزمة صارت شيئا من‬ ‫اماي) قائاً «كم هو رائع فريق «الرق» ي تخطي الصعاب‬ ‫وتجاوز العقب�ات بعقول متميزة وإرادة واحدة س�ارت نحو‬ ‫وتفان وأمان�ة‪ .‬إنها تجربة التميز‬ ‫اله�دف بكل ثقة وإخاص‬ ‫ٍ‬

‫‪17‬‬

‫الكبرة التي تستحق التكريم‪..‬‬ ‫كم كانت كلمات مع�اي وزير اإعام – التي نرتها «الرق»‬ ‫أمس الجمعة – صائبة ودقيقة‪.‬‬ ‫هنيئا ل� «الرق» بهذا التميز وبهذا الحب ي قلب الوطن كله»‪.‬‬


‫‪18‬‬

‫رأي‬

‫ﹸ‬ ‫ﻗﺮﺍﺭﺍﺕ ﻭﺯﺍﺭﺓ ﺍﻟﻌﻤﻞ‬ ‫ﻣﺘﻰ ﺗﺤ ﱢﻘﻖ‬ ‫ﹶ‬ ‫ﺗﺮﺗﻴﺐ ﺳﻮﻕ ﺍﻟﻌﻤﻞ؟!‬ ‫ﺇﻋﺎﺩﺓ‬ ‫ﹺ‬

‫ا ﺣﺪ ‪25‬ﻣﺤﺮم ‪1434‬ﻫـ ‪ 9‬دﻳﺴﻤﺒﺮ ‪2012‬م اﻟﻌﺪد )‪ (371‬اﻟﺴﻨﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬

‫َ‬ ‫اﻟﺠﻬﺔ اﻟﺤﻜﻮﻣﻴﱠﺔ اﻤﺴﺆوﻟﺔ ﻋﻦ‬ ‫ﺗﻌ ﱡﺪ وزار ُة اﻟﻌﻤﻞ‬ ‫ﺳﻮق اﻟﻌﻤﻞ ﰲ ﺑﻼدﻧﺎ‪ ،‬وﻣﺴﺆوﻟﻴﱠﺎﺗﻬﺎ ﺗﻤﺘ ﱡﺪ ﻟﻠﺘﴩﻳﻊ‬ ‫واﻟﺘﺨﻄﻴﻂ واﻟﺘﻨﻈﻴﻢ واﻟﺘﻨﺴﻴﻖ ﻣﻊ اﻟﻘﻄﺎع اﻟﺨﺎص‬ ‫ﻟﺘﻮﻓﺮ اﻟﻌﻤﻞ ﻟﻄﺎﻟﺒﻴﻪ ﻣﻦ اﻤﻮاﻃﻨﻦ اﻟﺴﻌﻮدﻳﱢﻦ‪،‬‬ ‫وﻣﻦ ﺛ ﱠﻢ اﻟﺘﴫﻳﺢ ﺑﺎﻻﺳﺘﻘﺪام ﻣﻦ دول اﻟﻌﺎﻟﻢ ﻟﺴ ﱢﺪ‬ ‫ﱡ‬ ‫واﻟﺘﺨﺼﺼﺎت‬ ‫اﺣﺘﻴﺎﺟﺎت ﺳﻮق اﻟﻌﻤﻞ ﻣﻦ اﻤﻬﻦ‬ ‫ﱢ‬ ‫اﻤﺘﻮﻓﺮة ﺑﻦ اﻤﻮاﻃﻨﻦ‬ ‫واﻟﺨﱪات اﻤﻄﻠﻮﺑﺔ وﻏﺮ‬ ‫ﻃﺎﻟﺒﻲ اﻟﻌﻤﻞ‪ ،‬ﻟﺘُﺘْ ِﺒ َﻊ ذﻟﻚ ﺑﻤﺮاﻗﺒﺔ ﺳﻮق اﻟﻌﻤﻞ‬ ‫ً‬ ‫ﻣﴩﻓﺔ ﻋﲆ ﻋﻤﻠﻴﱠﺎت إﺣﻼل‬ ‫ﺑﺪراﺳﺎﺗﻬﺎ وﺑﺮاﻣﺠﻬﺎ‬ ‫اﻤﻮاﻃﻨﻦ ﻣﺤ ﱢﻞ اﻟﻮاﻓﺪﻳﻦ ﻓﻴﻤﺎ ﺑﻌﺪ‪ .‬إذا ً ﻓﻮزارة‬ ‫اﻟﻌﻤﻞ ذات ﻣﺴﺆوﻟﻴﱠﺎت وأﻫــﺪاف وﻃﻨﻴﱠﺔ ﺗﺘﺒﻠﻮر‬ ‫ﻣﻴﺪاﻧﻴّﺎ ً ﻟﺘﻤﺎرس دورا ً اﻗﺘﺼﺎدﻳّﺎ ً ﻳﺘﻮﺟﱠ ﻪ ﻟﺘﻮزﻳﻊ‬ ‫ﺛﺮوات اﻟﺒﻼد ﻋﲆ ﻣﻮاﻃﻨﻴﻬﺎ وإﻋﺎدة اﻟﺘﻮزﻳﻊ ﺑﻦ ﻓﱰة‬ ‫وأﺧﺮى‪ ،‬ﻓﻄﺎﻟﺒﻮ اﻟﻌﻤﻞ ﻣﻮاﻃﻨﻮن ﻳﻨﺒﻐﻲ أن ﻳﻌﻤﻠﻮا‬ ‫ﰲ ﺑﻼدﻫﻢ ﻟﻴﻨﺎﻟﻮا ﺟﺰءا ً ﻣﻦ ﺧﺮاﺗﻬﺎ ﻟﻴﻌﻴﺸﻮا ﺑﻬﺎ‬ ‫ﱠ‬ ‫ﻳﺘﻮﻓﺮ‬ ‫ﺣ ّﺪا ً أدﻧﻰ ﻣﻨﺎﺳﺒﺎً‪ ،‬وﺛﺮوات اﻟﻮﻃﻦ ﻫﻲ ﻛ ﱡﻞ ﻣﺎ‬ ‫ﻟﺪى اﻟﺤﻜﻮﻣﺔ وﻟﺪى اﻤﻮاﻃﻨﻦ ﰲ ﺟﻤﻴﻊ ﴍاﺋﺤﻬﻢ‪،‬‬ ‫وﰲ ﺿﻮء ذﻟﻚ ﻳﻨﺒﻐﻲ اﻟﻨﻈﺮ ﻟﴩﻳﺤﺔ ﻃﺎﻟﺒﻲ اﻟﻌﻤﻞ‬ ‫ﺑﺎﻋﺘﺒﺎرﻫﻢ ﻣﻮاﻃﻨﻦ‪ ،‬ﻓﻠﻜﻲ ﻳﻨﺎﻟﻮا ﻧﺼﻴﺒﻬﻢ ﻣﻦ‬ ‫أﻋﻤﺎل ﻳﻘﻮﻣﻮن ﺑﻬﺎ ﻓﻼ‬ ‫ﺧﺮات ﺑﻼدﻫﻢ ﻣﻦ ﺧﻼل‬ ‫ٍ‬ ‫ﻣﺎﻧﻊ أن ﻳﺆﺛﱢﺮ ذﻟﻚ ﻋﲆ ﺛﺮوات اﻟﺤﻜﻮﻣﺔ ﻓﺘﻨﺨﻔﺾ‬ ‫أرﺻﺪﺗﻬﺎ اﻤﺎﻟﻴﱠﺔ‪ ،‬وﻋﲆ ﺛﺮوات اﻤﻮاﻃﻨﻦ ﻓﺘﻨﻘﺺ‬ ‫ﻣﻜﺎﺳﺒﻬﻢ ودﺧﻮﻟﻬﻢ‪ ،‬أو ﺗﺘﻘ ﱠﻠﺺ ﻣﺪ ﱠ‬ ‫ﱠﺧﺮاﺗﻬﻢ ﻧﺘﻴﺠﺔ‬ ‫ﻟﺮﺳﻮ ٍم ﺣﻜﻮﻣﻴﱠﺔ‪ ،‬أو ﺑﺘﺄﺛﺮ ارﺗﻔﺎﻋﺎت ﺗﻜﺎﻟﻴﻒ‬ ‫اﻤﻌﻴﺸﺔ؛ ﻻرﺗﻔﺎﻋﺎت اﻷﺳﻌﺎر ﰲ ﺳﻮق اﻟﻌﻤﻞ وﰲ‬ ‫اﻟﺴﻮق اﻤﺤﻠﻴﱠﺔ اﻻﺳﺘﻬﻼﻛﻴﱠﺔ؛ ﻷﻧﱠﻪ ﻣﻦ ﻏﺮ اﻤﻘﺒﻮل‬ ‫أن ﺗﻌﻴﺶ ﴍاﺋﺢُ‬ ‫ٍ‬ ‫ﻣﺴﺘﻮﻳﺎت ﻣﻌﻴﺸﻴﱠﺔ ﻣﺮﺗﻔﻌﺔ ﻟﺤ ﱢﺪ‬ ‫اﻟﺒﺬخ‪ ،‬ﻓﻴﻤﺎ ﻃﺎﻟﺒﻮ اﻟﻌﻤﻞ ﻳﻌﺎﻧﻮن اﻟﺒﻄﺎﻟﺔ واﻟﺠﻮع‬ ‫واﻟﺤﺎﺟﺔ‪ ،‬ﻓﻬﺆﻻء ﺳﻴﻄﺎﻟﺒﻮن ﺑﺎﻟﻌﻤﻞ ﻣ ﱠﺮة ﺗﻠﻮ أﺧﺮى‪،‬‬ ‫ﺛ ﱠﻢ ﺳﻴﺒﺤﺜﻮن ﻋﻦ اﻤﺎل ﻣﻦ ﻃﺮق أﺧﺮى إن ﻋ ﱠﺰ ﻋﻠﻴﻬﻢ‬ ‫اﻟﻌﻤﻞ ﰲ ﺑﻼدﻫﻢ‪ ،‬ﻓﻬﻞ ﺳﺮﴇ اﻤﺠﺘﻤﻊ ﺑﻈﻬﻮر ﺗﻠﻚ‬ ‫اﻟﻄﺮق اﻷﺧﺮى اﻤﺆﺛﱢﺮة ﻋﲆ أﻣﻨﻪ واﺳﺘﻘﺮاره؟!‪.‬‬ ‫ﰲ ﺿﻮء ذﻟﻚ ﻳﻨﺒﻐﻲ اﻟﻨﻈﺮ ﻟﱪاﻣﺞ وزارة اﻟﻌﻤﻞ‬ ‫ﻤﻌﺎﻟﺠﺔ اﻟﺒﻄﺎﻟﺔ ﰲ ﺑﻼدﻧﺎ‪ ،‬واﻟﻨﻈﺮ ﻹﺟﺮاءاﺗﻬﺎ ﻟﺘﻮﻃﻦ‬ ‫اﻟﻮﻇﺎﺋﻒ‪ ،‬ﻓﻘﺮارﻫﺎ ﺑﺮﻓﻊ رﺳﻮم رﺧﺼﺔ اﻟﻌﻤﻞ‬ ‫ﻟﺘﻜﻮن ﻣﺎﺋﺘﻲ رﻳﺎل ﺷﻬﺮﻳّﺎ ً ﻋﻦ ﻛ ﱢﻞ ﻋﺎﻣﻞ واﻓﺪ ﻟﻢ‬ ‫ﱠ‬ ‫ﻣﺆﺳﺴﺘﻪ أو ﴍﻛﺘﻪ ﺑﺎﻟﻨﺴﺒﺔ اﻤﻄﻠﻮﺑﺔ ﻣﻨﻬﺎ ﰲ‬ ‫ﺗﺴﻬﻢ‬ ‫ﻣﺠﺎل ﺗﻮﻃﻦ وﻇﺎﺋﻔﻬﺎ؛ ﻗﺮار ﻗﺪ ﻳﻬﺪف ﻟﺘﻮﻓﺮ ﺳﻴﻮﻟﺔٍ‬ ‫ﻟﱪاﻣﺞ اﻟﻮزارة اﻟﺪاﻋﻤﺔ ﻟﴩﻛﺎت اﻟﻘﻄﺎع اﻟﺨﺎص‬ ‫وﻣﺆﺳﺴﺎﺗﻪ اﻤﻮ ﱢ‬ ‫ﱠ‬ ‫ﻇﻔﺔ ﻟﻠﺴﻌﻮدﻳﱢﻦ‪ ،‬أو ﻟﺪﻓﻊ ﺳﻮاﻫﺎ‬

‫ﻋﺒﺪاﻟﺮﺣﻤﻦ اﻟﻮاﺻﻞ‬ ‫‪alwasel@alsharq.net.sa‬‬

‫ﻟﺘﻮﻇﻴﻔﻬﻢ‪ ،‬أو ﻟﻴﻌﻤﻞ اﻟﻘﻄﺎع اﻟﺨﺎص ﻣﻦ ﺟﺎﻧﺒﻪ ﻋﲆ‬ ‫ﱡ‬ ‫اﻟﺘﺨﺼﺼﺎت واﻟﺨﱪات اﻤﻨﺎﺳﺒﺔ‬ ‫اﻟﺒﺤﺚ ﻋﻤﱠﻦ ﻟﺪﻳﻬﻢ‬ ‫ﻟﺘﻮﻇﻴﻔﻬﻢ ﻣﺒﺎﴍة‪ ،‬أو ﻟﺘﺪرﻳﺒﻬﻢ ﺗﺪرﻳﺒﺎ ً ﻣﻬﻨﻴّﺎ ً‬ ‫ﱠ‬ ‫ﱠ‬ ‫وﻣﺆﺳﺴﺎت‬ ‫ﺗﺘﺨﲆ ﴍﻛﺎت‬ ‫ﻤﻤﺎرﺳﺔ أﻋﻤﺎﻟﻪ؛ وﻟﻜﻲ‬ ‫ﻋﻦ ﻣﺴﺎﻋﻴﻬﺎ ﻹﻓﺸﺎل ﺑﺮاﻣﺞ وزارة اﻟﻌﻤﻞ ﺑﻨﴩﻫﺎ‬ ‫ﺛﻘﺎﻓﺔ أ ﱠن اﻟﺴﻌﻮديﱠ ﻏﺮ ﻗﺎدر ﻋﲆ اﻟﻌﻤﻞ أو ﻏﺮ راﻏﺐ‬ ‫ﻓﻴﻪ أو ﻏﺮ ﺻﺎﺑﺮ ﻋﻠﻴﻪ‪ ،‬إذْ ﻋﻠﻴﻬﺎ ﻣﻌﺎﻟﺠﺔ ﺗﻠﻚ اﻟﻌﻴﻮب‬ ‫إن ﻛﺎﻧﺖ ﺣﻘﻴﻘﻴﱠﺔ ﺑﺎﻋﺘﺒﺎر ذﻟﻚ ﺟﺰءا ً ﻣﻦ أدوارﻫﺎ‬ ‫ﻟﺘﺤﺎﻓﻆ ﻋﲆ ﻣﻜﺎﺳﺒﻬﺎ ﻣﻦ ﺳﻮق اﻟﻌﻤﻞ ﺑﺘﻮﻇﻴﻒ‬ ‫اﻟﺴﻌﻮدﻳﱢﻦ ﺑﺎﻟﻨﺴﺐ اﻟﻨﻈﺎﻣﻴﱠﺔ اﻤﻄﻠﻮﺑﺔ ﻣﻨﻬﺎ‪.‬‬ ‫ﻗﺮار وزارة اﻟﻌﻤﻞ ﻫﺬا أﻧﺘﺞ ﻣﻮاﺟﻬﺔ ﺑﻴﻨﻬﺎ وﺑﻦ‬ ‫اﻟﻐﺮف اﻟﺘﺠﺎرﻳﱠﺔ واﻟﺼﻨﺎﻋﻴﱠﺔ اﻤﻨﺘﺴﺐ إﻟﻴﻬﺎ ﻋﻀﻮﻳ ًﱠﺔ‬ ‫ﺳﺠ ﱞﻞ ﺗﺠﺎريﱞ أﺗﺎح ﻟﻪ دﺧﻮل ﺳﻮق‬ ‫ﻛ ﱡﻞ ﻣﻦ ﻟﺪﻳﻪ‬ ‫ِ‬ ‫ﻣﺆﺳﺴﺎت اﻤﺠﺘﻤﻊ اﻤﺪﻧﻲ ﻇﻬﻮرا ً‬ ‫ﱠ‬ ‫اﻟﻌﻤﻞ‪ ،‬ﻓﻬﻲ أوﱃ‬ ‫وﺗﻄﺒﻴﻘﺎ ً ﻟﻼﻧﺘﺨﺎﺑﺎت‪ ،‬وأﻗ ﱡﻠﻬﺎ ﴏاﻋﺎت ﰲ ﺟﻤﻌﻴﱠﺎﺗﻬﺎ‬ ‫اﻟﻌﻤﻮﻣﻴﱠﺔ وﰲ ﻣﺠﺎﻟﺲ إداراﺗﻬﺎ؛ ﻓﺄﻋﻀﺎؤﻫﺎ ﻳﺪرﻛﻮن‬ ‫أﻧﱠﻬﺎ ﺗﻜﺘﱡ ٌ‬ ‫ﻼت ﻟﺮﻋﺎﻳﺔ ﻣﺼﺎﻟﺤﻬﻢ‪ ،‬وﻤﻮاﺟﻬﺔ اﻟﺠﻬﺎت‬ ‫اﻷﻧﻈﻤﺔ اﻤﻮﺟﱠ َ‬ ‫َ‬ ‫اﻟﺤﻜﻮﻣﻴﱠﺔ اﻤﴩﱢ ﻋﺔِ‬ ‫ﻬﺔ ﻟﺤﻤﺎﻳﺔ‬ ‫اﻤﺼﻠﺤﺔ اﻟﻮﻃﻨﻴﱠﺔ وﻣﺼﺎﻟﺢ اﻤﻮاﻃﻦ اﻤﺴﺘﻬﻠﻚ؛ ﻟﺬﻟﻚ‬ ‫ُ‬ ‫ﱠ‬ ‫ﻏﺮف ﻛ ﱢﻞ ﻣﻨﺎﻃﻖ اﻟﻮﻃﻦ وﻣﺤﺎﻓﻈﺎﺗﻪ ﻓﻴﻤﺎ‬ ‫ﻧﺴﻘﺖ‬ ‫ﺑﻴﻨﻬﺎ ﻣﻮاﺟﻬﺎﺗﻬﺎ ﻟﻮزارة اﻟﻌﻤﻞ ﻣﺸﻬﺮة اﺗﱢﻔﺎﻗﺎ ً ﺑﻌﺪم‬ ‫ﺗﻨﻔﻴﺬ ﻗﺮارﻫﺎ اﻷﺧﺮ ﻣﻬﻤﺎ ﻛﻠﻒ ذﻟﻚ ﻣﻦ ﻏﺮاﻣﺎت‪،‬‬ ‫وﺣﺬﱠر اﻤﺘﺤﺪﱢﺛﻮن ﻣﻨﻬﺎ وﻋﻨﻬﺎ ﻣﻦ اﻧﻬﻴﺎر ﻗﻄﺎع‬ ‫اﻷﻋﻤﺎل ﺑﺨﺮوج اﻟﴩﻛﺎت اﻟﺼﻐﺮة واﻤﺘﻮﺳﻄﺔ‬ ‫اﻤﻤﺜ ﱠﻠﺔ اﻟﻌﻤﻮد اﻟﻔﻘﺮي ﻟﻠﻤﻘﺎول اﻟﻜﺒﺮ ﻣﻦ ﺳﻮق‬ ‫اﻟﻌﻤﻞ ﻧﻬﺎﺋﻴّﺎً‪ ،‬وﺧﻮﱠﻓﻮا ﻣﻦ آﺛﺎر ﺳﻠﺒﻴﺔ ﻟﻠﻘﺮار ﻋﲆ‬ ‫وزارات اﻟﺘﺠﺎرة‪ ،‬واﻻﻗﺘﺼﺎد‪ ،‬واﻟﺘﺨﻄﻴﻂ‪ ،‬واﻹﺳﻜﺎن‪،‬‬ ‫واﻤﺎﻟﻴﺔ‪ ،‬ﺑﻞ وﺗﺠﺎوزوا اﻟﺘﴫﻳﺤﺎت ﻟﺘﻨﻈﻴﻢ ﺻﻔﻮﻓﻬﻢ‬ ‫وﻟﻠﺘﺤﺮﻳﺾ ﺿﺪ وزارة اﻟﻌﻤﻞ وأﻧﻈﻤﺘﻬﺎ وﻟﺘﻨﺴﻴﻖ‬ ‫إﺟﺮاءاﺗﻬﺎ ﺑﺮﻓﻊ ﻛ ﱢﻞ ﻏﺮﻓﺔ ﺑﺮﻗﻴﺔ ﻟﺨﺎدم اﻟﺤﺮﻣﻦ‬ ‫اﻟﴩﻳﻔﻦ‪ ،‬وﺑﺎﻟﱰﺗﻴﺐ ﻟﻠﻘﺎء ﺑﺴﻤﻮ وﱄ اﻟﻌﻬﺪ‪،‬‬ ‫وﺑﺎﻟﺘﺤﺪﱡث ﻟﻮﺳﺎﺋﻞ اﻹﻋﻼم ﻋﻦ اﻟﻘﺮار‪ ،‬وﺑﻤﻘﺎﺑﻠﺔ‬ ‫أﻣﺮاء اﻤﻨﺎﻃﻖ وﻣﺨﺎﻃﺒﺘﻬﻢ ﺣﻮل اﻟﻘﺮار وﺣﻮل‬ ‫ﻣﻘﱰﺣﺎت ﻤﻌﺎﻟﺠﺔ ﻣﺸﻜﻠﺔ اﻟﺒﻄﺎﻟﺔ‪.‬‬ ‫ﺗﴫﻳﺤﺎت وإﺟﺮاءات ﻓﺘﺤﺬﻳﺮات ﻓﺎﺗﱢﻬﺎﻣﺎت ﺑﺄنﱠ‬ ‫وزارة اﻟﻌﻤﻞ ﻻ ﺗﻤﻠﻚ ﻗﺎﻋﺪة ﺑﻴﺎﻧﺎت ﺗﺴﺎﻋﺪ اﻟﻘﻄﺎع‬ ‫اﻟﺨﺎص ﻋﲆ ﺗﻮﻇﻴﻒ ﻃﺎﻟﺒﻲ اﻟﻌﻤﻞ‪ ،‬وأ ﱠن اﻟﻮزارة‬ ‫ﺗﻄﺎﻟﺒﻬﻢ ﺑﺎﻟﺒﺤﺚ ﻋﻨﻬﻢ وﺗﻮﻇﻴﻔﻬﻢ‪ ،‬ﰲ اﻟﻮﻗﺖ اﻟﺬي ﻻ‬ ‫ﻳﻮﺟﺪ ﻓﻴﻪ ﺳﻌﻮدﻳﻮن ﻳﺮﻏﺒﻮن ﰲ اﻟﻌﻤﻞ‪ ،‬ﺑﻞ ووﺻﻔﻮا‬ ‫ﺑﺮاﻣﺞ وزارة اﻟﻌﻤﻞ ﻟﺘﻮﻃﻦ اﻟﻮﻇﺎﺋﻒ )اﻟﺴﻌﻮدة(‬

‫ﺑﺎﻟﱪاﻣﺞ اﻟﻔﺎﺷﻠﺔ‪ ،‬ﻳﻌﻨﻮن ﺑﻬﺎ ﺑﺮﻧﺎﻣﺞ ﻧﻄﺎﻗﺎت‪،‬‬ ‫وﺑﺮﻧﺎﻣﺞ ﺣﺎﻓﺰ‪ ،‬وﺻﻨﺪوق ﺗﻨﻤﻴﺔ اﻤﻮارد اﻟﺒﴩﻳﺔ‪،‬‬ ‫ﻓﻬﻞ ﻳﺠﻴﺐ ﻣﻮاﺟﻬﻮ اﻟﻘﺮار اﻷﺧﺮ ﻟﻮزارة اﻟﻌﻤﻞ ﻋﲆ‬ ‫ﺗﺴﺎؤﻻت اﻤﻮاﻃﻨﻦ اﻟﺒﺎﺣﺜﻦ ﻋﻦ اﻟﻌﻤﻞ ﰲ وﻃﻨﻬﻢ‬ ‫واﻟﺘﻲ ﻳﻄﺮﺣﻮﻧﻬﺎ وﻳﻄﺮﺣﻬﺎ ﻏﺮﻫﻢ ﻣﻦ اﻤﻮاﻃﻨﻦ‬ ‫ﺑﺎﻵﺗﻲ‪:‬‬ ‫• أﻳﻦ اﻟﻐﺮف اﻟﺘﺠﺎرﻳﱠﺔ واﻟﺼﻨﺎﻋﻴﱠﺔ ﻋﻦ ﺣﻤﺎﻳﺔ‬ ‫ﱡ‬ ‫ﱢ‬ ‫ﻓﺎﻤﺘﺴﱰون ﻣﻦ‬ ‫اﻟﺘﺴﱰ؟!‪،‬‬ ‫اﻟﻮﻃﻦ واﻤﻮاﻃﻦ ﻣﻦ‬ ‫ﱠ‬ ‫ﻣﺆﺳﺴﺎت وﴍﻛﺎت‬ ‫أﻋﻀﺎﺋﻬﺎ‪ ،‬إذْ ﻫﻢ أﺻﺤﺎب‬ ‫اﺳﺘﻘﺪﻣﻮا آﻻف اﻟﻌﻤﺎل وﺗﺮﻛﻮﻫﻢ ﻳﻌﻤﻠﻮن ﰲ‬ ‫اﻟﻮﻃﻦ ﻛﻤﺎ ﻳﺮﻏﺒﻮن ﻋﲆ أن ﻳﺪﻓﻌﻮا رﺳﻮﻣﺎ ً ﺷﻬﺮﻳﱠﺔ‬ ‫ﻟﻜﻔﻼﺋﻬﻢ‪ ،‬ﻓﻠﻤﺎذا ﻻ ﻳﺪﻓﻊ أوﻟﺌﻚ أﻳﻀﺎ ً رﺳﻮﻣﺎ ً ﺷﻬﺮﻳﱠﺔ‬ ‫ﻟﻮﻃﻦ أﻇ ﱠﻠﻬﻢ ﺑﺴﻤﺎﺋﻪ واﺳﻤﻪ‪ ،‬ﻓﻬﻮ أوﱃ ﺑﺘﻠﻚ اﻟﺮﺳﻮم‬ ‫ٍ‬ ‫ﻣﻦ ﻛﻔﻼﺋﻬﻢ؟!‪.‬‬ ‫ﱠ‬ ‫ﻣﺆﺳﺴﺎت أوﻟﺌﻚ اﻤﻮاﺟﻬﻦ وﴍﻛﺎﺗﻬﻢ‬ ‫• أﻟﻴﺴﺖ‬ ‫ﻫﻲ أﺳﺒﺎب ﺗﻌﺜﱡﺮ اﻤﴩوﻋﺎت اﻟﺤﻜﻮﻣﻴﱠﺔ‪ ،‬ﺑﻞ وﺗﻨﻔﻴﺬ‬ ‫ﻣﻌﻈﻢ ﱠ‬ ‫اﻤﻨﻔﺬ ﻣﻨﻬﺎ دون ﻣﻮاﺻﻔﺎت ﻋﻘﻮدﻫﺎ‪ ،‬ﻛﻤﻌﻈﻢ‬ ‫ﻣﺒﺎﻧﻲ اﻤﺪارس واﻤﺴﺘﺸﻔﻴﺎت واﻟﻄﺮق واﻟﺸﻮارع‬ ‫واﻟﺠﺴﻮر واﻷﻧﻔﺎق‪ ،‬ﺑﻞ وﻣﻌﻈﻢ ﻣﺴﺎﻛﻦ اﻤﻮاﻃﻨﻦ؟!!‪،‬‬ ‫إﻧﱠﻬﺎ ﻣﻨﺸﺂت ﻻ ﺗﺼﻞ ﻟﻨﺼﻒ ﻋﻤﺮﻫﺎ اﻻﻓﱰاﴈ‪ ،‬ﺑﻞ‬ ‫وﺗﺘﻄ ﱠﻠﺐ اﻟﺼﻴﺎﻧﺔ واﻟﱰﻣﻴﻢ اﻤﺴﺘﻤ ﱠﺮﻳﻦ‪.‬‬ ‫ﱠ‬ ‫واﻤﺆﺳﺴﺎت‬ ‫• أﻻ ﻳﻜﻮن ﺧــﺮوج اﻟﴩﻛﺎت‬ ‫اﻟﺼﻐﺮة ﻣﻦ ﺳﻮق اﻟﻌﻤﻞ ﻣﻄﻠﺒﺎ ً وﻃﻨﻴّﺎً؛ ﻟﺘﻌﻤﻞَ‬ ‫اﻟﴩﻛﺎت اﻟﻜﺒﺮة ﻣﺒﺎﴍة دون اﻟﻠﺠﻮء ﻤﻘﺎوﱄ‬ ‫ﱠ‬ ‫وﻣﺆﺳﺴﺎت ﻏﺮ ﻗﺎدرة ﻋﲆ‬ ‫اﻟﺒﺎﻃﻦ ﻣﻦ ﴍﻛﺎت‬ ‫اﻟﺘﻨﻔﻴﺬ‪ ،‬أو ﻓﻠﺘﺨﺮج ﻣﻌﻬﺎ اﻟﴩﻛﺎت اﻟﻜﺒﺮة أﻳﻀﺎ ً ﻣﻦ‬ ‫اﻟﺴﻮق‪ ،‬ﻟﻴﻌﺎد ﺗﺮﺗﻴﺐ ﻗﻄﺎع اﻷﻋﻤﺎل ﻣﺠﺪﱠدا ً ﺑﴩﻛﺎت‬ ‫ﱠ‬ ‫وﻣﺆﺳﺴﺎت ﺗﻨﺎﺳﺐ ﺳﻮق اﻟﻌﻤﻞ ﺑﺄﻧﻈﻤﺘﻪ اﻟﻮﻃﻨﻴﱠﺔ‬ ‫اﻤﺴﺘﺠﺪﱠة‪.‬‬ ‫• أﻻ ﻳﺘﻨﺎﰱ اﻹﻳﻬﺎم ﺑﺎﻟﺴﻌﻮدة وﻧﻬﺐ ﺻﻨﺪوق‬ ‫ﱠ‬ ‫وﻣﺆﺳﺴﺎت‬ ‫ﺗﻨﻤﻴﺔ اﻤﻮارد اﻟﺒﴩﻳﱠﺔ ﻣﻦ ﻗﺒﻞ ﴍﻛﺎت‬ ‫ﻣﻦ اﻟﻘﻄﺎع اﻟﺨﺎص ﻣﻊ ﴍف اﻤﻮاﻃﻨﺔ؟‪ ،‬ﺑﻞ وﻳﻌﺰى‬ ‫ﻟﻪ ﺗﻌﺜﱡﺮ ﺑﺮاﻣﺞ وزارة اﻟﻌﻤﻞ؛ وﻟﺬﻟﻚ ﻛ ﱠﻠﻤﺎ ﻃﺮﺣﺖ‬ ‫وزارة اﻟﻌﻤﻞ ﺑﺮﻧﺎﻣﺠﺎ ً وﻃﻨﻴّﺎ ً ﻟﺘﻘﻠﻴﻞ اﻟﻌﻤﺎﻟﺔ اﻟﻮاﻓﺪة‬ ‫ﺑﺈﺣﻼل اﻟﺴﻌﻮدﻳﱢﻦ ﻣﺤ ﱠﻠﻬﻢ وﺟﺪت ﻣﻦ ﻳﻔﺸﻠﻪ ﻣﻦ‬ ‫أوﻟﺌﻚ‪.‬‬ ‫ٌ‬ ‫أﻫﺪاف وﻃﻨﻴﱠﺔ‪ ،‬وﻟﻜ ﱢﻞ‬ ‫ﺣﻜﻮﻣﻲ‬ ‫• أﻟﻴﺲ ﻟﻜ ﱢﻞ ﻗﺮار‬ ‫ﱟ‬ ‫ﺣﻜﻮﻣﻲ دواﻓﻊ ﻟﺤ ﱢﻞ ﻣﺸﻜﻠﺔ وﻃﻨﻴﱠﺔ؟‪ ،‬ﰲ ﺿﻮء‬ ‫إﺟﺮاء‬ ‫ﱟ‬ ‫ذﻟﻚ ﻓﻠﻴُﻔﻬﻢ اﻟﻘﺮار اﻷﺧﺮ ﻟﻮزارة اﻟﻌﻤﻞ ﻻ ﰲ ﺿﻮء‬ ‫ﱠ‬ ‫اﻟﺨﺎﺻﺔ ﻓﻘﻂ‪.‬‬ ‫اﻤﺼﺎﻟﺢ‬

‫ﻓﻲ اﻟﻌﻠﻢ واﻟﺴﻠﻢ‬

‫ﺧﺎﻟﺺ ﺟﻠﺒﻲ‬

‫ﻋﺎﺷﻮﺭﺍﺀ ﻭﺍﻟﺤﺮﻳﺔ‬ ‫ﰲ اﻟﻌﻬﺪ اﻟﻘﺪﻳﻢ أﺳﻔﺎر‪ ،‬ﻣﻨﻬﺎ ﺳﻔﺮ‬ ‫اﻟﺨﺮوج‪ .‬وﻛﺘﺒﺖ ﰲ ﻫﺬا اﻟﺼﺪد ﻣﻘﺎﻟﺔ ﺑﻌﻨﻮان‬ ‫)ﺳﻔﺮ اﻟﺨﺮوج ﻣﻦ ﻧﻔﻖ اﻟﺪﻳﻜﺘﺎﺗﻮرﻳﺔ إﱃ‬ ‫ﻓﻀﺎء اﻟﺤﺮﻳﺔ( ﺣﻮل ﻣﺤﺎﴐة ﻟﺮﻳﺎض‬ ‫اﻟﱰك أﻟﻘﺎﻫﺎ ﰲ »ﻣﻮﻧﱰﻳﺎل« وﻫﻮ ﻳﺘﺤﺪث‬ ‫ﻋﻦ اﻟﻨﻈﺎم اﻟﺴﻮري وﻃﺒﻴﻌﺘﻪ ﺑﺜﻼث‬ ‫ﺻﻔﺎت؛ ﻧﻈﺎم ﻏﺮ ﻗﺎﺑﻞ ﻟﻺﺻﻼح‪ ،‬ﻧﻈﺎم‬ ‫ﻳﻠﻌﻦ أﻣﺮﻳﻜﺎ ﺑﺎﻟﻠﺴﺎن وﻳﺘﻌﺎون ﻣﻌﻬﺎ‬ ‫ﺑﺎﻟﺬراع واﻟﺠﻨﺎن‪ ،‬وأﺧﺮا ً أﻧﻪ ﻧﻈﺎم ﺿﻌﻴﻒ‬ ‫واﻤﻌﺎرﺿﺔ أﺿﻌﻒ‪ ،‬وﻣﺎ ﻳﺤﻜﻢ اﻟﻌﻼﻗﺎت ﻫﻮ‬ ‫ﻣﻌﺎدﻟﺔ ﺗﻮازن اﻟﻀﻌﻒ‪) .‬ﻃﺒﻌﺎ ً اﻧﻜﴪت‬ ‫ﺣﺎﻟﻴﺎ ً ﻣﻊ اﻟﺜﻮرة اﻟﺴﻮرﻳﺔ(‪.‬‬ ‫أﻫﻤﻴﺔ ﺳﻔﺮ اﻟﺨﺮوج أﻧﻪ ﻳﺆرخ ﻟﻴﻮم‬ ‫ﻣﻔﺼﲇ ﰲ ﺗﺎرﻳﺦ ﺑﻨﻲ إﴎاﺋﻴﻞ‪ .‬ﻓﺒﻌﺪ‬ ‫أن اﺳﺘﻮﻃﻨﻮا ﰲ ﻣﴫ ﺑﻌﺰ ورﺧﺎء أﻳﺎم‬ ‫»ﻳﻮﺳﻒ اﻟﻨﺒﻲ« ﻛﻤﺎ ﺟﺎء ﻋﲆ ﻟﺴﺎن اﻟﺮﺟﻞ‬ ‫اﻤﺆﻣﻦ اﻟﺬي ﺧﻠﺪت ﻗﺼﺘﻪ )ﺳﻮرة اﻤﺆﻣﻦ(‬ ‫ﺣﻦ ﻗﺎل‪» :‬وﻟﻘﺪ ﺟﺎءﻛﻢ ﻳﻮﺳﻒ ﻣﻦ ﻗﺒﻞ‬ ‫ﺑﺎﻟﺒﻴﻨﺎت ﻓﻤﺎ زﻟﺘﻢ ﰲ ﺷﻚ ﻣﻤﺎ ﺟﺎءﻛﻢ ﺑﻪ‬ ‫ﺣﺘﻰ إذا ﻫﻠﻚ ﻗﻠﺘﻢ ﻟﻦ ﻳﺒﻌﺚ اﻟﻠﻪ ﻣﻦ ﺑﻌﺪه‬ ‫ٌ‬ ‫ﻣﴪف‬ ‫رﺳﻮﻻ ً ﻛﺬﻟﻚ ﻳﻀﻞ اﻟﻠﻪ ﻣﻦ ﻫﻮ‬ ‫ﻣُﺮﺗﺎب«‪.‬‬ ‫أﻫﻤﻴﺔ ﻫﺬا اﻟﺴﻔﺮ ﻣﻦ اﻟﻌﻬﺪ اﻟﻘﺪﻳﻢ‬ ‫)اﻟﺘﻮراة( أﻧﻪ ﻳﺨﻠﺪ ﻟﺤﺪﺛﻦ ﺧﺎﻟﺪﻳﻦ ﰲ ﺗﺎرﻳﺦ‬ ‫ﺑﻨﻲ إﴎاﺋﻴﻞ؛ ﺗﺪﻣﺮ ﻓﺮﻋﻮن وﻋﺼﺎﺑﺘﻪ‬ ‫وﻣﺎ ﻛﺎﻧﻮا ﻳﻌﺮﺷﻮن‪ .‬واﻟﺜﺎﻧﻲ ﺧﺮوج ﺑﻨﻲ‬ ‫إﴎاﺋﻴﻞ ﺟﻤﻴﻌﺎ ً ﺑﺴﻼم ﺑﻤﺎ ﻳﺤﻤﻠﻮن إﱃ‬ ‫ﱠ‬ ‫واﻟﺴﻠﻮى وﺗﻈﻠﻴﻞ‬ ‫أرض اﻟﺤﺮﻳﺔ ﻣﻊ ا َﻤ ﱢﻦ‬ ‫اﻟﻐﻤﺎم‪ .‬إﻧﻪ درس ﺗﺎرﻳﺨﻲ ﻋﻤﻴﻖ ﺳﺄل ﻋﻨﻪ‬ ‫ﻧﺒﻲ اﻟﺮﺣﻤﺔ ‪-‬ﺻﲆ اﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ وﺳﻠﻢ‪ -‬ﻤﺎذا‬ ‫ﻳﺤﺘﻔﻞ ﺑﻪ ﺑﻨﻮ إﴎاﺋﻴﻞ؟ ﻓﻠﻤﺎ ﻋﺮف ﻗﺎل‪:‬‬ ‫»ﻧﺤﻦ أﺣﻖ ﺑﻪ«‪ ،‬وﺻﺎم اﺣﺘﻔﺎﻻ ً ﺑﺎﻧﺘﺼﺎر‬ ‫ﺣﺮﻳﺔ اﻟﺸﻌﻮب‪.‬‬ ‫‪kjalabi@alsharq.net.sa‬‬

‫ﻣﻮﺍﻃﻨﻮﻥ ﺧﺎﺭﺝ‬ ‫ﺍﻟﻨﻄﺎﻕ ﺍﻟﻌﻤﺮﺍﻧﻲ!‬ ‫ُ‬ ‫ﻛﺘﺒﺖ ﻣ ّﺮﺗﻦ ﻋﻦ ﻣﺸﻜﻠﺔ ﻳﻌﺎﻧﻴﻬﺎ‬ ‫ﻛﻨﺖ‬ ‫ّ‬ ‫اﻟﻨﺎس ﺗﻜﺎد ﺗﺸﺒﻪ اﻟﺘﻬﺠﺮ ﻣﻦ اﻷﻣﻼك‪ ،‬ﺑﻞ‬ ‫وﺗﺨﺮجُ ﻛﺜﺮا ً ﻣﻦ ّ‬ ‫اﻟﺸﻌﺐ ﻋﻦ ﻧﻄﺎق أرﺿﻪ‪.‬‬ ‫ورﻏﻢ ذﻟﻚ ﻓﻼ ﺣﻴﺎة ﻤﻦ ﺗﻨﺎدي‪ ،‬ﻓﺎﻟﻈﺎﻫﺮ‬ ‫َ‬ ‫ّ‬ ‫ْ‬ ‫أﺣﺪث ﻃﺮﻳﻘﺔ ﻟﻌﻼج‬ ‫اﻛﺘﺸﻔﺖ‬ ‫أن وزاراﺗﻨﺎ‬ ‫ّ‬ ‫أﻣﺮاض اﻟﻜﺘﺎب ﺿﺪّﻫﺎ‪ ،‬وﺗﺘﻤﺜ ُﻞ ﻫﺬه اﻟﻄﺮﻳﻘﺔ‬ ‫ﰲ )اﻟﺼﻤﺖ اﻟ ّﺮﻫﻴﺐ(‪ ،‬وﰲ ّ‬ ‫أن ﻣﺎ ﻧﻮﻗﺶ زاد‬ ‫ﻇﻬﻮراً‪..‬‬ ‫ُ‬ ‫ﻗﺮرت أن ﺗﻜﻮن ﻣﻘﺎﻟﺔ اﻟﻴﻮم ﻋﻮدة إﱃ‬ ‫ﻣﺸﻜﻠﺔ ﻣﻔﻬﻮم )اﻟﻨﻄﺎق اﻟﻌﻤﺮاﻧﻲ( اﻟﺬي‬ ‫ﺗﻤﺎرﺳﻪ اﻤﺤﺎﻛﻢ واﻟﺒﻠﺪﻳﺎت ﰲ ﺗﻌﺎﻣﻠﻬﺎ ﻣﻊ‬ ‫أﻣﻼك اﻤﻮاﻃﻨﻦ اﻟﺘﻲ ﻟﻢ ﻳﺄﺧﺬوﻫﺎ ﻋﻦ ﻃﺮﻳﻖ‬ ‫اﻤﺨﻄﻄﺎت ﺑﻞ ﻫﻲ ﺣﻘﻮق ﻣﻮروﺛﺔ‪..‬‬ ‫ُ‬ ‫ﺣﻴﺚ ﻳﻌﺎﻧﻲ اﻟﻨﺎس ﰲ ﻛﺎﻓﺔ ﻣﻨﺎﻃﻖ‬ ‫اﻤﻤﻠﻜﺔ ﻣﻦ إﻳﻘﺎف اﻟﺤﺠﺞ ﻋﲆ أﻣﻼﻛﻬﻢ ﻣﻦ‬ ‫ﻗﺒﻞ اﻤﺤﺎﻛﻢ اﻤﻌﺘﻤﺪة ﻋﲆ ﺗﻌﻠﻴﻤﺎت اﻟﻮزارة‬ ‫اﻟﺘﻲ ّ‬ ‫ﻓﴪت أﻣﺮا ً ﺳﺎﻣﻴﺎ ً ﺻﺪر ﺑﻤﻨﻊ اﻟﺤﺠﺞ‬ ‫ﰲ ﺿﻮاﺣﻲ اﻤﺪن واﻟﻘﺮى‪ ،‬وﻛﺎن اﻤﻘﺼﻮد‬ ‫ﻣﻨﻪ‪ :‬إﻳﻘﺎف اﻤﺘﻨﻔﺬﻳﻦ اﻟﺬﻳﻦ ﻳﱰﺻﺪون ﻷﻣﺎﻛﻦ‬ ‫اﻤﴩوﻋﺎت اﻟﻜﱪى ﰲ اﻟﺼﺤﺎرى واﻟﺴﻬﻮل‬ ‫ﻣﻦ أﻣﺎﻛﻦ ﻋﺴﻜﺮﻳﺔ وﻣﺪن ﺻﻨﺎﻋﻴﺔ وﺳﻜﻚ‬ ‫ﺣﺪﻳﺪ ﻣﻨﺘﻈﺮة وﻃﺮق ﻣﺰدوﺟﺔ‪..‬إﻟﺦ‪ ،‬ﺛﻢ‬ ‫ﻳﺘﻤﻠﻜﻮن أﻣﺎﻛﻨﻬﺎ اﻟﻌﺎﻣﺔ ﺑﻄﺮﻳﻘﺔ أو ﺑﺄﺧﺮى‬ ‫ﻣﻦ أﺟﻞ اﻟﺤﺼﻮل ﻋﲆ ﺗﻌﻮﻳﻀﺎت ﺑﺎﻫﻈﺔ‬ ‫ﻣﻦ اﻟﺤﻜﻮﻣﺔ‪ ،‬ﻏﺮ أن وزارة اﻟﺸﺆون اﻟﺒﻠﺪﻳﺔ‬ ‫واﻟﻘﺮوﻳﺔ ﻟﻢ ﺗﺴﺘﻄﻊ ﺗﻔﺴﺮ ﻫﺬا اﻷﻣﺮ‪ ،‬ﺑﺤﻴﺚ‬ ‫ﺗﻔﺘﺢ ﻟﻠﻤﺤﺎﻛﻢ ﻣﺠﺎﻻ ً ﻟﻠﺘﻔﺮﻳﻖ ﺑﻦ اﻷﻣﻼك‬ ‫اﻟﺨﺎﺻﺔ اﻤﺘﻮارﺛﺔ ﻣﻦ ﻗﺒ��� ﻧﺸﺄة اﻟﻮزارة‪،‬‬ ‫وﺑﻦ اﻷﻣﻼك اﻟﺘﻲ ﻳﺘﻮاﻃﺄ ﻋﲆ ﻣﻠﻜﻴﺘﻬﺎ أﻓﺮاد‬ ‫ﺑﻤﺴﺎﺣﺎت ﺷﺎﺳﻌﺔ ﺗﻌﺪ أﺣﻴﺎﻧﺎ ً ﺑﻌﴩات‬ ‫اﻟﻜﻴﻠﻮﻣﱰات!‬ ‫وﻗﺪ ﺟﺎء ﻫﺬا اﻷﻣﺮ زﻳﺎدة ﻋﲆ ﻣﺸﻜﻠﺔ‬ ‫ﺳﺎﺑﻘﺔ وﻧﻈﺎم ﻳﻨﺺ ﻋﲆ ﴐورة أن ﺗﻜﻮن‬ ‫اﻷرض اﻟﺰراﻋﻴﺔ ﻣُﺤْ ﻴﺎة ﺑﻌﺪ ﻋﺎم ‪1386‬ﻫـ‪،‬‬

‫إﺑﺮاﻫﻴﻢ ﻃﺎﻟﻊ‬ ‫‪italea@alsharq.net.sa‬‬

‫ﻓﺈن ﻛﺎﻧﺖ ﻣﻦ اﻷراﴈ اﻟﺘﻲ ﻫﺠﺮﻫﺎ أﺻﺤﺎﺑﻬﺎ‬ ‫ﺑﺴﺒﺐ ﻣﻦ اﻷﺳﺒﺎب ﻛﺎﻟﻬﺠﺮة ﻣﻦ اﻟﺮﻳﻒ إﱃ‬ ‫اﻤﺪن ﺳﻌﻴﺎ ً وراء اﻟﺮزق ﺛﻢ ﻋﺎدوا اﻟﻴﻮم إﻟﻴﻬﺎ‪،‬‬ ‫ﻓﻼ ﻣﺠﺎل ﻹﻋﻄﺎﺋﻬﻢ ﺣﺠﺘﻬﺎ ﻣﻬﻤﺎ ﺛﺒﺘﺖ‬ ‫ﻣﻠﻜﻴﺘﻬﺎ ﴍﻋﺎً!‬ ‫أﻣﺎ ﺣﻜﺎﻳﺔ ﻣﺼﻄﻠﺢ )اﻟﻨﻄﺎق اﻟﻌﻤﺮاﻧﻲ(‬ ‫ﻟﺪى ﻫﺬه اﻟﻮزارة ﻓﺤﺪث وﻻ ﺣﺮج‪ ،‬وﻣﺎ ﻋﻠﻴﻚ‬ ‫إذا ﻛﻨﺖ ﻣﻦ اﻟﺴﻜﺎن اﻷﺻﻠﻴﻦ اﻤﺘﻮارﺛﻦ‬ ‫ﻟﻸرض ‪-‬ﺧﺎرج اﻤﺨﻄﻄﺎت اﻟﺤﻜﻮﻣﻴﺔ أو‬ ‫اﻟﺨﺎﺻﺔ‪ -‬ﺳﻮى أن ﺗﻜﻮن ذا ﻋﻼﻗﺔ ﻣﺒﺎﴍة‬ ‫وﻃﻴﺪة ﺑﺄﺣﺪ ﻣﻮﻇﻔﻲ اﻟﺒﻠﺪﻳﺔ؛ ﺣﺘﻰ ﻳﻤﻜﻦ أن‬ ‫ﺗﻜﻮن دارك ﺿﻤﻦ اﻟﻨﻄﺎق اﻟﻌﻤﺮاﻧﻲ رﻏﻢ أﻧﻬﺎ‬ ‫ﻗﺪ ﺗﺒﻠﻎ ﻣﻦ اﻟﻌﻤﺮ أﻛﺜﺮ ﻣﻦ ﻋﻤﺮ اﻟﺤﻜﻮﻣﺔ‪ ،‬وإﻻ‬ ‫ﻓﻠﻴﺴﺖ ﻛﺬﻟﻚ وﻗﺪ ﺗﺨﻀﻊ ﻳﻮﻣﺎ ً ﻤﻔﻬﻮم اﻟﺒﻨﺎء‬ ‫اﻟﻌﺸﻮاﺋﻲ وﻳﻤﻜﻦ ﻟﻠﺒﻠﺪﻳﺔ إزاﻟﺘﻬﺎ‪ ،‬وﺑﺎﻟﺘﺎﱄ‬ ‫إزاﻟﺔ ﻗﺮاﻧﺎ وﻣﺰارﻋﻨﺎ‪ ..‬وﻗﺪ ﻛﺎن ﱄ ﺣﺪﻳﺚ‬ ‫ﺳﺎﺑﻖ ﻣﻊ رﺋﻴﺲ ﺑﻠﺪﻳﺔ ﻣﺤﺎﻓﻈﺘﻨﺎ ﺑﻌﺪ اﻤﻘﺎﻟﺔ‬ ‫اﻟﺴﺎﺑﻘﺔ ﺣﻮل ﻣﻔﻬﻮم وﺗﻌﺮﻳﻒ )اﻟﻨﻄﺎق( ﰲ‬ ‫اﻟﻘﺮى واﻷرﻳﺎف اﻤﻤﻠﻮﻛﺔ اﻤﺘﻮارﺛﺔ ﺑﻦ اﻟﻨﺎس‬ ‫ﻣﻨﺬ ﻣﺌﺎت اﻟﺴﻨﻦ‪ ،‬وﻓﻬﻤﺖ ﻣﻨﻪ أن ﻫﺬا اﻷﻣﺮ‬ ‫ﻳﺤﺘﺎج إﱃ ﺻﻴﺎﻏﺎت واﺿﺤﺔ ﻣﺒﻨﻴﺔ ﻋﲆ‬ ‫دراﺳﺎت ﻣﻌﻤﻘﺔ ﻻ ﺗﻌﺘﻤﺪ ﻣﻔﻬﻮم اﻤﺨﻄﻄﺎت‬ ‫ﻓﺤﺴﺐ‪ ،‬إذ اﻟﻬﺪف ﻣﻦ اﻤﺨﻄﻂ ﻫﻮ‪ :‬ﺗﺠﻤﻴﻊ‬ ‫أﻛﱪ ﻗﺪر ﻣﻤﻜﻦ ﻣﻦ اﻷﴎ ﻣﻦ أﺟﻞ ﺳﻬﻮﻟﺔ‬ ‫إﻳﺼﺎل اﻟﺨﺪﻣﺎت إﻟﻴﻬﻢ‪ ،‬واﺗﻔﻖ ﻣﻌﻲ ﻋﲆ‬ ‫أن ﻓﻜﺮة ﻫﺬا اﻟﺘﺠﻤﻴﻊ ﺗﻨﻄﺒﻖ ‪-‬ﻓﻘﻂ‪ -‬ﻋﲆ‬ ‫اﻷﻣﺎﻛﻦ اﻟﺘﻲ ﻳﺮاد إﻧﺸﺎؤﻫﺎ وﻻ ﺗﺪﺧﻞ ﺿﻤﻨﻬﺎ‬ ‫اﻟﻘﺮى اﻟﻌﺘﻴﺪة ﰲ ﻣﻨﺎﻃﻖ وﻣﺤﺎﻓﻈﺎت اﻟﺒﻠﺪ‬ ‫اﻟﺘﻲ ﻗﺪ ﺗﻜﻮن درﺟﺔ اﻟﺘﺸﺘﺖ اﻟﺴﻜﺎﻧﻲ ﻓﻴﻬﺎ‬ ‫ﻋﺎﻟﻴﺔ اﻻﻧﺘﺸﺎر‪..‬‬ ‫وﻟﻮ اﺳﺘﻄﺎﻋﺖ وزارﺗﺎ اﻟﻌﺪل واﻟﺸﺆون‬ ‫اﻟﺒﻠﺪﻳﺔ أﺧﺬ آراء ﻣﺸﺎﻳﺦ اﻟﻘﺒﺎﺋﻞ وأﻋﻴﺎن‬ ‫اﻤﻨﺎﻃﻖ واﻤﺤﺎﻓﻈﺎت واﻤﺠﺎﻟﺲ اﻟﺒﻠﺪﻳﺔ ﺑﻨﺰاﻫﺔ‬ ‫ﺣﻮل ﻣﻔﻬﻮم ﻧﻈﺎﻣﻲ )اﻟﻨﻄﺎق اﻟﻌﻤﺮاﻧﻲ‪-‬‬

‫ﺍﻷﻗﻠﻴﺎﺕ‬ ‫ﻭﺣﻘﻮﻗﻬﺎ‬

‫ﺟﻌﻔﺮ اﻟﺸﺎﻳﺐ‬ ‫‪gaafar@alsharq.net.sa‬‬

‫اﻤﻨﻄﻘﺔ اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ﺗﺘﻤﻴﺰ ﺑﺘﻨﻮع ﻋﺮﻗﻲ وﻟﻐﻮي ودﻳﻨﻲ وﻣﺬﻫﺒﻲ ﻣﺘﻌﺪد‪ ،‬ﻗﺪ‬ ‫ﻳﻔﻮق ﻣﺎ ﻫﻮ ﻣﻮﺟﻮد ﰲ ﻣﻨﺎﻃﻖ أﺧﺮى ﻣﻦ اﻟﻌﺎﻟﻢ‪ ،‬وﻣﻊ ذﻟﻚ؛ ﻓﺈن اﻟﺘﻌﺎﻃﻲ‬ ‫ﻣﻊ ﻗﻀﺎﻳﺎ اﻷﻗﻠﻴﺎت ﰲ ﻣﻨﻄﻘﺘﻨﺎ ﻻﻳﺰال ﻳﺪار ﺑﺼﻮرة ﻏﺮ ﻣﺘﻮازﻧﺔ‪ ،‬وﺑﺤﺎﻟﺔ‬ ‫ﻣﻦ اﻟﺘﻮﺟﺲ واﻟﻘﻠﻖ‪.‬‬ ‫ﰲ اﻤﺆﺗﻤﺮ اﻷﺧﺮ اﻟﺬي ﻋﻘﺪﺗﻪ »اﻷﻣﻢ اﻤﺘﺤﺪة« ﺑﻤﻨﺎﺳﺒﺔ ﻣﺮور ﻋﴩﻳﻦ‬ ‫ﻋﺎﻣﺎ ً ﻋﲆ ﺻﺪور اﻹﻋﻼن ﻋﻦ ﺣﻘﻮق اﻷﺷﺨﺎص اﻤﻨﺘﻤﻦ اﱃ أﻗﻠﻴﺎت ﻗﻮﻣﻴﺔ أو‬ ‫إﺛﻨﻴﺔ أو دﻳﻨﻴﺔ أو ﻟﻐﻮﻳﺔ‪ ،‬اﻟﺬي أﻗﻴﻢ ﰲ ﺟﻴﻨﻴﻒ ﻳﻮﻣﻲ ‪ 28 – 27‬ﻧﻮﻓﻤﱪ اﻤﺎﴈ‬ ‫‪ ،‬ﺗﺤﺪﺛﺖ اﻟﻮﻓﻮد اﻟﺮﺳﻤﻴﺔ ﺟﻨﺒﺎ ً إﱃ ﺟﻨﺐ ﻣﻊ ﻣﻤﺜﲇ اﻷﻗﻠﻴﺎت ﻣﻦ ﻣﺨﺘﻠﻒ‬ ‫دول اﻟﻌﺎﻟﻢ‪.‬‬ ‫ﺗﺸﻜﻞ اﻷﻗﻠﻴﺎت ﺣﻮاﱄ ‪ %30‬ﻣﻦ ﺳﻜﺎن اﻟﻌﺎﻟﻢ أﺟﻤﻊ‪ ،‬وﻳﻌﺘﻘﺪ ﺑﺄن ‪%70‬‬ ‫ﻣﻦ اﻟﻨﺰاﻋﺎت ﰲ اﻟﻌﺎﻟﻢ ﺳﺒﺒﻬﺎ أزﻣﺎت ﰲ اﻟﻌﻼﻗﺔ ﻣﻊ اﻷﻗﻠﻴﺎت‪ ،‬ﻣﻦ ﻫﻨﺎ ﺟﺎء‬ ‫اﻻﻫﺘﻤﺎم اﻟﻜﺒﺮ ﻣﻦ »اﻷﻣﻢ اﻤﺘﺤﺪة« ﻟﺘﻨﺎول ﻫﺬا اﻤﻮﺿﻮع ﺑﺠﺪﻳﺔ ﻛﺒﺮة‪.‬‬ ‫ﻳﻄﺎﻟﺐ اﻹﻋﻼن اﻤﺸﺎر إﻟﻴﻪ أﻋﻼه ﻛﻞ دوﻟﺔ ﺗﻌﻴﺶ ﻓﻴﻬﺎ أﻗﻠﻴﺔ أن ﺗﻌﻄﻲ‬ ‫اﻫﺘﻤﺎﻣﺎ ً ﺑﺎﻟﻐﺎ ً ﺑﺤﻘﻮق اﻷﻗﻠﻴﺎت اﻟﺜﻘﺎﻓﻴﺔ واﻟﺴﻴﺎﺳﻴﺔ واﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻴﺔ‪ ،‬وﺗﻌﻤﻞ‬ ‫ﻋﲆ اﻤﺤﺎﻓﻈﺔ ﻋﲆ ﺛﻘﺎﻓﺘﻬﺎ وﻫﻮﻳﺘﻬﺎ واﻻﻋﱰاف ﺑﻬﺎ واﺣﱰاﻣﻬﺎ‪ ،‬وﻛﺬﻟﻚ‬ ‫إدﻣﺎج ﻫﺬه اﻷﻗﻠﻴﺎت ﰲ اﻟﻨﻈﺎم اﻟﺴﻴﺎﳼ واﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻲ‪ .‬ﺑﻞ إﻧﻪ ﻳﻄﺎﻟﺐ اﻟﺪول‬ ‫ﺑﻤﻌﺎﻟﺠﺔ اﻟﺘﻤﻴﻴﺰ اﻟﺬي ﻗﺪ ﻳﻘﻊ ﻋﲆ اﻷﻓﺮاد اﻤﻨﺘﻤﻦ ﻷﻗﻠﻴﺎت ﻣﻦ ﺧﻼل‬ ‫إﺟﺮاءات ﻗﺎﻧﻮﻧﻴﺔ ودﺳﺘﻮرﻳﺔ واﺿﺤﺔ‪.‬‬ ‫اﻧﺘﻬﻰ اﻟﻌﺎﻟﻢ إﱃ ﻣﻌﺎﻟﺠﺔ ﻫﺬه اﻟﺘﺤﺪﻳﺎت ﺑﺎﻋﺘﺒﺎرﻫﺎ ﻣﻨﻔﺬا ً ﰲ اﻟﻠﺤﻤﺔ‬ ‫اﻟﻮﻃﻨﻴﺔ وﺧﺮﻗﺎ ً ﻤﺒﺎدئ ﺣﻘﻮق اﻹﻧﺴﺎن‪ ،‬واﻧﺘﻬﺎﻛﺎ ً ﻤﺼﺎﻟﺢ وﺣﻘﻮق ﺟﻤﺎﻋﺎت‬ ‫ﻣﻌﻴﻨﺔ ﻣﻦ اﻤﺠﺘﻤﻊ‪ ،‬وﻋﻤﻠﺖ ﻣﻌﻈﻢ اﻟﺪول ﻋﲆ إﻋﺎدة ﻣﺮاﺟﻌﺔ ﺳﻴﺎﺳﺘﻬﺎ‬ ‫ﺗﺠﺎه اﻷﻗﻠﻴﺎت ﺣﻤﺎﻳﺔ ﻷوﻃﺎﻧﻬﺎ‪ ،‬وﺗﻨﻤﻴﺔ ﻟﺜﺮوة اﻟﺘﻨﻮع اﻟﺘﻲ ﺗﻨﺘﺞ ﻋﻨﻬﺎ‪.‬‬ ‫ﻻ ﻧﺠﺪ ﰲ ﻣﻨﻄﻘﺘﻨﺎ اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ﺗﻌﺎﻃﻴﺎ ً ﺳﻠﻴﻤﺎ ً وﺟﺎدا ً ﻣﻦ ﻗِ ﺒَﻞ اﻟﺤﻜﻮﻣﺎت ﻣﻊ‬ ‫ﺷﺆون اﻷﻗﻠﻴﺎت ﺑﺸﻜﻞ ﻋﺎم‪ ،‬وﻫﺬا ﻣﺎ ﻳﻌﺰز ﺣﺎﻟﺔ اﻟﻘﻠﻖ ﻣﻦ ﺑﺮوز اﻟﻬﻮﻳﺎت‬ ‫اﻟﻔﺮﻋﻴﺔ ﺑﺪﻻ ً ﻣﻦ اﻟﻬﻮﻳﺔ اﻟﻮﻃﻨﻴﺔ اﻟﺠﺎﻣﻌﺔ‪ .‬ﺑﻞ إن ﻛﺜﺮا ً ﻣﻦ اﻟﴫاﻋﺎت‬ ‫واﻟﻨﺰاﻋﺎت اﻤﺴﻠﺤﺔ ﰲ اﻤﻨﻄﻘﺔ اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ﻛﺎﻧﺖ ﻧﺘﻴﺠﺔ ﻟﺘﻬﻤﻴﺶ أﻗﻠﻴﺎت ﺑﻌﻴﻨﻬﺎ‬ ‫أو ﺗﻐﻴﻴﺐ دورﻫﺎ أو اﻧﺘﻘﺎص ﺣﻘﻮﻗﻬﺎ‪.‬‬ ‫ﺻﺤﻴﺢ أن ﻋﲆ اﻷﻓﺮاد ‪-‬ﺿﻤﻦ ﻫﺬه اﻟﺠﻤﺎﻋﺎت‪ -‬ﻣﺴﺆوﻟﻴﺔ ﺗﻌﺰﻳﺰ اﻟﻮﺣﺪة‬ ‫اﻟﻮﻃﻨﻴﺔ‪ ،‬ﻟﻜﻦ ﻋﲆ اﻷﻧﻈﻤﺔ اﻟﺴﻴﺎﺳﻴﺔ ﻣﺴﺆوﻟﻴﺔ أﻛﱪ ﰲ اﺗﺨﺎذ اﻟﺴﻴﺎﺳﺎت‬ ‫واﻟﺘﺪاﺑﺮ اﻟﺘﻲ ﺗﺮاﻋﻲ أوﺿﺎع وﺷﺆون ﻫﺬه اﻷﻗﻠﻴﺎت وﺗﺤﻤﻲ ﻣﺼﺎﻟﺤﻬﺎ‪.‬‬ ‫أول ﻫﺬه اﻹﺟﺮاءات ﻳﻨﺒﻐﻲ أن ﻳﻜﻮن اﻻﻋﱰاف واﻹﻗﺮار ﺑﻬﺬه اﻟﻮﺟﻮدات‬ ‫اﻤﺘﻨﻮﻋﺔ واﻤﺨﺘﻠﻔﺔ ً‬ ‫ﻟﻐﺔ أو ﻗﻮﻣﻴﺔ أو دﻳﻨﺎً‪ ،‬وﺗﺜﺒﻴﺖ ذﻟﻚ دﺳﺘﻮرﻳﺎً‪ ،‬وﻣﻦ‬ ‫ﺛﻢ وﺿﻊ اﻟﺴﻴﺎﺳﺎت اﻟﻮاﺿﺤﺔ اﻟﺘﻲ ﺗﺤﻜﻢ اﻟﻌﻼﻗﺔ ﺑﻦ اﻤﻜﻮﻧﺎت اﻟﻮﻃﻨﻴﺔ‬ ‫اﻤﺨﺘﻠﻔﺔ ﺑﻌﻴﺪا ً ﻋﻦ أي ﺗﻤﻴﻴﺰ أو ﺗﻤﺎﻳﺰ‪.‬‬ ‫اﻟﺘﺠﺎرب اﻟﺴﻴﺎﺳﻴﺔ ﰲ اﻤﻨﻄﻘﺔ اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ﺑﻤﺨﺘﻠﻒ أﺷﻜﺎﻟﻬﺎ ﻟﻢ ﺗﺜﺒﺖ ﺣﺘﻰ‬ ‫اﻵن أﻧﻬﺎ ﻗﺎدرة أو ﻋﺎزﻣﺔ ﻋﲆ ﻣﻌﺎﻟﺠﺔ ﻫﺬه اﻟﻘﻀﺎﻳﺎ اﻟﺘﻲ ﻳﻤﻜﻦ أن ﺗﻜﻮن‬ ‫ﺳﺒﺒﺎ ً ﻟﺘﻔﺠﺮ اﻷوﺿﺎع ﰲ أي دوﻟﺔ‪ ،‬وﻻ ﻧﺠﺪ ﻧﻈﺎﻣﺎ ً أو ﺣﺰﺑﺎ ً ﺳﻴﺎﺳﻴﺎ ً ﻳﻤﺘﻠﻚ‬ ‫ﻣﴩوﻋﺎ ً ﻣﺘﻜﺎﻣﻼً وواﺿﺤﺎ ً ﻟﻠﺘﻌﺎﻣﻞ ﻣﻊ ﻗﻀﺎﻳﺎ اﻷﻗﻠﻴﺎت وإدﻣﺎﺟﻬﺎ وﺿﻤﺎن‬ ‫ﺣﻘﻮﻗﻬﺎ‪.‬‬

‫واﻹﺣﻴﺎء ﻗﺒﻞ ﻋﺎم ‪1386‬ﻫـ( ﻟﻮﺟﺪت ﻣﻦ أﻣﺮﻫﺎ‬ ‫ﻋﺠﺒﺎ‪ ،‬ووﺟﺪت أن إﺻﺪار اﻟﻘﻮاﻧﻦ واﻟﻨﻈﻢ‬ ‫اﻟﺘﻲ ﺗﺘﺤﻜﻢ ﰲ ﺣﻴﺎة اﻟﻨﺎس وأﻣﻼﻛﻬﻢ ﻳﻨﺒﻐﻲ‬ ‫أن ﻳﺄﺗﻲ ﺑﻨﺎء ﻋﲆ ﻛﺎﻣﻞ ﻣﻌﻠﻮﻣﺎت اﻟﻘﺎﻋﺪة‬ ‫اﻟﺸﻌﺒﻴﺔ ﻻ ﻋﲆ إرادة ﻣﻮﻇﻒ ﻳﻔﱰض أن‬ ‫اﻟﺸﻌﺐ ﻫﻮ ﻣﻦ ﺣﺼﻞ ﻋﲆ أرض ﰲ ﻣﺨﻄﻂ‪..‬‬ ‫ﻛﻤﺎ أن وزارة اﻟﻌﺪل ﻳﺠﺐ أن ﺗﻜﻮن ﻣﻌﻨﻴﺔ‬ ‫ﺑﻤﺮاﺟﻌﺔ اﻟﻨﻈﻢ اﻟﺘﻲ ﺗﺼﺪر ﻣﻦ اﻟﻮزارات‬ ‫اﻷﺧﺮى وﺗﺸﺘﻤﻞ ﻋﲆ إﺟﺤﺎف ﺑﺤﻘﻮق اﻟﻨﺎس‪،‬‬ ‫ﻓﺄﻳﻦ دورﻫﺎ ﻫﻨﺎ؟ أم أﻧﻪ ﻳﻘﺘﴫ ﻋﲆ ﴏف‬ ‫اﻤﺮﺗﺒﺎت؟‬ ‫ً‬ ‫وأﴐب ﻣﺜﺎﻻ ﻟﺘﻮﺿﻴﺢ ﻛﻞ ﻣﺎ ﺳﺒﻖ وﻫﻮ‪:‬‬ ‫ﻟﻨﻔﱰض أن أﻫﻢ ﻗﻴﺎدي ﰲ وزارﺗﻲ اﻟﻌﺪل أو‬ ‫اﻟﺒﻠﺪﻳﺎت ﻳﻤﻠﻚ ﻣﻨﺰﻻ ً وﻣﺰارع ﰲ إﺣﺪى اﻟﻘﺮى‪-‬‬ ‫ﺣﻴﺚ ﻛﻠﻤﺔ )ﻧﺎﺋﻴﺔ( ﻟﻴﺴﺖ واردة ﰲ أﺳﺒﺎب‬ ‫اﻤﻠﻜﻴﺔ‪ -‬ﻋﻤﺮ ﻫﺬا اﻤﻨﺰل ‪ 200‬ﻋﺎم واﻤﺰرﻋﺔ‬ ‫أﻛﺜﺮ ﻣﻦ ﻫﺬا‪ ،‬وﻫﻲ ﻟﻪ ﺑﺎﻟﺘﻮارث أو ﺑﺎﻟﴩاء ﻣﻦ‬ ‫وارث‪ ،‬وﻻ ﺣﺠﺔ ﻋﻠﻴﻬﺎ وأراد اﻟﺤﺼﻮل ﻋﻠﻴﻬﺎ‪،‬‬ ‫ﻓﻤﺎ اﻟﺤﻞ؟ أﺛﻖ أﻧﻪ ﺳﻴﺴﻌﻰ ﻓﻮرا ﻹﻳﺠﺎد اﻟﺤﻞ‬ ‫اﻟﻨﻈﺎﻣﻲ واﻟﴩﻋﻲ ﻟﻬﺬا‪.‬‬ ‫وﻳﻠﺤﻖ ﺑﻬﺬا ﻧﻈﺎم ﺗﺒﻴﻴﺾ اﻷراﴈ اﻟﻌﺘﻴﻖ‬ ‫اﻟﺬي ﻻ ﻳﻄﺒّﻖ ﺳﻮى ﻋﲆ اﻟﻀﻌﻔﺎء ﻣﻦ اﻟﺬﻳﻦ‬ ‫ﻳ َ‬ ‫ُﺠﱪون ﻋﲆ وﺿﻊ اﻷﻧﻈﻤﺔ اﻹدارﻳﺔ ﻓﻮق‬ ‫ً‬ ‫اﻟﺠﻮﻫﺮ ﺣﺘﻰ ﻟﻮ ﻛﺎن ﴍﻋﻴﺎ‪ ،‬وﺑﺎﻤﻨﺎﺳﺒﺔ‬ ‫أذﻛﺮ أﻧﻨﻲ ﺣﺎورت أﺣﺪ اﻟﻘﻀﺎة اﻟﺬﻳﻦ ﻋﻤﻠﻮا‬ ‫ﰲ ﻣﺤﺎﻓﻈﺘﻨﺎ ﻗﺒﻞ ﻓﱰة واﺳﻤﻪ )ﺳﺎﻣﻲ(‬ ‫وﺳﺄﻟﺘﻪ‪ :‬ﻣﺎذا ﻳﺎ ﺷﻴﺦ ﻟﻮ ﺛﺒﺖ ﻟﻚ ﴍﻋﺎ ً ﺑﺎﻟﺒﻴﻨﺔ‬ ‫اﻟﻌﺎدﻟﺔ أن ﻫﺬا اﻟﺠﺒﻞ ﻣﻠﻚ ﻵل ﻓﻼن‪ ،‬أﺗﺜﺒﺖ‬ ‫ﻣﻠﻜﻴﺘﻪ ﺣﺴﺐ اﻟﻘﻀﺎء أم ﺗﺨﻀﻊ اﻟﻘﻀﺎء‬ ‫ﻟﻨﻈﻢ وزارﺗﻲ اﻟﺰراﻋﺔ واﻟﺒﻠﺪﻳﺎت؟ ﻓﺄﻗﺴﻢ ﻟﻮ‬ ‫أﺛﺒﺖ اﻤﻮاﻃﻦ ﺣﻘﻪ ﻤﺎ أﺧﻀﻌﺖ اﻟﴩع ﻟﻘﺎﻧﻮن‬ ‫إداري وزاري ﻣﺎ‪ ،‬إذ ﻟﻴﺲ ﰲ اﻟﴩع ﻣﺼﺎدرة‬ ‫ﻟﺤﻖ ﺛﺎﺑﺖ ﴍﻋﺎ ً ﻣﻬﻤﺎ ﻛﺎﻧﺖ اﻹرادات‬ ‫اﻹدارﻳﺔ!!‬ ‫وﺳﺄوﺟﺰ اﻷﻣﺮ ﻓﻴﻤﺎ ﻳﲇ‪:‬‬ ‫ أﻣﻨﻴﺔ إﱃ وزارﺗﻲ اﻟﻌﺪل واﻟﺸﺆون‬‫اﻟﺒﻠﺪﻳﺔ‪ :‬دراﺳﺔ ﻣﻨﻊ ﺣﺠﺞ اﻻﺳﺘﺤﻜﺎم‬ ‫وإﻳﻀﺎح اﻤﻘﺼﻮد ﻣﻦ ﻫﺬا اﻤﻨﻊ إذا ﻛﺎن ﻳﺨﺺ‬ ‫اﻷراﴈ اﻟﺘﻲ ﻳﺘﺴﺎﺑﻖ اﻤﺘﻨﻔﺬون ﻋﲆ اﻣﺘﻼﻛﻬﺎ؛‬ ‫ﺳﻌﻴﺎ ً وراء اﻟﺘﻌﻮﻳﺾ ووﺿﻊ آﻟﻴﺔ ﻟﻠﺘﻔﺮﻳﻖ‬ ‫ﺑﻴﻨﻬﺎ وﺑﻦ ِﻣ ْﻠﻜﻴﺎت اﻟﺸﻌﺐ اﻤﺘﻮارﺛﺔ واﻤﺘﺪاوﻟﺔ‬ ‫ﻋﻦ ﻃﺮﻳﻖ اﻤﻠﻜﻴﺔ اﻟﺤﻘﻴﻘﻴﺔ‪ ،‬وإﻋﺎدة اﻟﻨﻈﺮ‬ ‫ﰲ ﺗﺠﺪﻳﺪ ﻣﻔﻬﻮم اﻷراﴈ اﻟﺒﻴﻀﺎء اﻟﺘﻲ ﻳﺜﺒﺖ‬ ‫ﻣﻠﻜﻬﺎ ﴍﻋﺎً‪ ،‬وﻫﺬا ﻳﺤﺘﺎج إﱃ آراء ﻣﻦ اﻟﻮاﻗﻊ‬ ‫اﻤﻴﺪاﻧﻲ وﻻ ﻳﺼﺢ اﺗﺨﺎذه ﻣﻦ ﻣﻜﺎﺗﺐ اﻟﻮزارات‬ ‫اﻟﺘﻲ ﺗﻔﻬﻢ أن اﻟﺒﻠﺪ ﻣﺒﻨﻲ ﻋﲆ ﻣﺨﻄﻄﺎت‬ ‫ﺣﻜﻮﻣﻴﺔ وﺧﺎﺻﺔ ﻓﻘﻂ‪ ،‬أﻣﺎ ﻗﻀﻴﺔ وﺻﻮل‬ ‫اﻟﺨﺪﻣﺎت ﻓﻬﻲ ﻻزﻣﺔ ﻟﻠﻤﺎﻟﻚ وﻏﺮ ﻣﻠﺰﻣﺔ‬ ‫ﻟﺠﻬﺔ اﻟﺨﺪﻣﺔ ﰲ ﺣﺎﻟﺔ ﻋﺪم ﺟﺪواﻫﺎ‪.‬‬

‫ﻋﻠﻰ أي ﺣﺎل‬

‫ﻋﺒﺪاﻟﺮﺣﻤﻦ اﻟﺸﻬﻴﺐ‬

‫ﺭﺣﻴﻖ ﺍﻟﺮﻳﺎﺽ‬ ‫ﻛﻠﻤﺎ ﻏﺎدرت اﻟﺮﻳﺎض أﺣﺲ أﻧﻨﻲ ﰲ اﻟﻌﺮاء‬ ‫ﺣﺘﻰ أﻋﻮد إﻟﻴﻬﺎ‪ ،‬ﻻ ﻣﻜﺎن ﻳﻀﻤﻨﻲ ﺑﻄﻤﺄﻧﻴﻨﺔ‬ ‫ﻣﺜﻠﻬﺎ‪ ،‬وﻋﲆ رأي »ﻏﺎزي اﻟﻘﺼﻴﺒﻲ« ‪-‬ﻳﺮﺣﻤﻪ‬ ‫اﻟﻠﻪ‪» -‬وﻗﺎﺳﻴﺔ أﻧﺖ ﻣﺜﻞ اﻟﺮﻳﺎض‪ ..‬ﺗﻌﺬب‬ ‫ﻋﺸﺎﻗﻬﺎ ﺑﺎﻟﻀﺠﺮ« وﻛﻴﻒ ﺗﻜﻮن ﻗﺎﺳﻴﺔ وﻟﻬﺎ‬ ‫ﻋﺸﺎق؟‪ ،‬ﻓﻬﺬه ﻫﻲ اﻟﺮﻳﺎض!‪ .‬ﻣﺪﻳﻨﺔ ﻻ ﺗﻤﻠﻚ‬ ‫ﺑﻬﺠﺔ دﺑﻲ‪ ،‬وﻻ ﺣﻨﺎن اﻟﺒﺤﺮﻳﻦ وﻻ ﺟﻨﻮن‬ ‫أﻣﺮﻳﻜﺎ‪ ،‬وﻟﻜﻨﻚ ﻻ ﺗﺮﻳﺪ أن ﺗﻨﻔﻚ ﻣﻦ ﻣﻌﺎﻧﻘﺘﻬﺎ‪،‬‬ ‫ﻛﻴﻒ ﻳﺤﺪث ﻫﺬا؟! ﻟﻠﺮﻳﺎض رﺣﻴﻖ ﻻ ﻳﺸﺒﻪ‬ ‫ﻛﻞ اﻤﺪن؛ ﻷﻧﻬﺎ ﻣﺎ إن ﻳﺼﻴﺒﻚ رﺣﻴﻘﻬﺎ ﺣﺘﻰ‬ ‫ﺗﺼﺒﺢ أﺳﺮا ً ﻟﻬﺎ!‪.‬‬ ‫ﺗﻐﺮﺑﺖ ﰲ ﻣﺪن ﺳﻌﻮدﻳﺔ وأﻣﺮﻳﻜﻴﺔ ﻛﺜﺮة‪،‬‬ ‫ﻟﻜﻦ ﻻ ﳾء ﻳﻀﺎﻫﻲ ﻋﻨﺪي »ﻟﻔﺔ« ﰲ ﺣﻮاري‬ ‫ﻣﻨﺰﻟﻨﺎ اﻟﻌﺘﻴﻖ ﰲ اﻟﻌُ ﻠﻴﺎ ﺑﺠﻮار ﺷﺎرع اﻟﺜﻼﺛﻦ‬ ‫»ﺷﺎﻧﺰﻟﻴﺰﻳﻪ اﻟﺮﻳﺎض« ﰲ اﻟﺜﻤﺎﻧﻴﻨﻴﺎت‪،‬‬ ‫وﺷﺎرع اﻟﺘﺤﻠﻴﺔ »ﺷﺎﻧﺰﻟﻴﺰﻳﻪ اﻟﺮﻳﺎض« ﺣﺎﻟﻴﺎً‪.‬‬ ‫ﻛﻞ اﻟﺬﻳﻦ ﻗﺪﻣﻮا ﻟﻠﺮﻳﺎض ﻣﻦ ﻛﺎﻓﺔ‬ ‫أﺻﻘﺎع اﻤﻤﻠﻜﺔ ﻃﻠﺒﺎ ً ﻟﻠﺮزق وﻗﻌﻮا أﴎى‬ ‫ﻟﻌﺸﻖ ﻫﺬه اﻤﺪﻳﻨﺔ اﻟﻘﺎﺳﻴﺔ اﻟﺘﻲ ﻳﻀﺠﺮون‬ ‫ﻣﻨﻬﺎ ﴎﻳﻌﺎً‪ ،‬وﻋﲆ أول رﺣﻠﺔ ﻳﻐﺎدروﻧﻬﺎ‬ ‫ﻳﺸﺘﺎﻗﻮن إﻟﻴﻬﺎ ﴎﻳﻌﺎً‪ ،‬ﻣﻦ ﻳﺴﺎﻋﺪﻧﺎ ﰲ ﻓﻚ‬ ‫ﺷﻔﺮة اﻤﺪن؟ ﻤﺎذا ﺗﻤﻠﻚ ﺑﻌﺾ اﻤﺪن ﻛﻞ ﻫﺬه‬ ‫اﻟﺴﻄﻮة‪ ،‬وﺗﻀﻌﻒ ﻣﺪن أﺧﺮى ﻋﻦ ﺗﻤﻠﻚ ﻛﻞ‬ ‫ﻣﻔﺎﺗﻴﺢ اﻟﺒﻬﺠﺔ‪ ،‬وﺧﺼﻮﺻﺎ ً أﻧﻨﻲ ﺻﺎﺣﺐ‬ ‫ﻧﻈﺮﻳﺔ ﺳﻄﻮة اﻤﻜﺎن؟‪.‬‬ ‫ﻫﻞ ﺗﺴﺎﻋﺪﻧﺎ اﻟﻜﻴﻤﻴﺎء ﰲ ﻓﻚ أﻟﻐﺎز‬ ‫ﺗﺮﻛﻴﺒﺔ اﻤﺪن‪ ،‬ﻣﺪﻳﻨﺔ ﺗﻘﻊ ﰲ ﺣﺒﺎﺋﻠﻬﺎ وﻣﺪﻳﻨﺔ‬ ‫ﺗﺴﺘﻄﻴﻊ اﻟﻔﺮار ﻣﻦ أﴎﻫﺎ ﺑﺴﻬﻮﻟﺔ ﻛﻤﺎ‬ ‫ﺗﺮﻣﻲ »أوراق ﺳﺎﻧﺪوﺗﺶ ﺷﺎورﻣﺎ« ﺷﻬﻲ؟‪.‬‬ ‫ﻫﻞ ﻫﻮ اﻟﻌﺸﻖ ﻟﻠﻤﻨﺎزل اﻷوﱃ؟ أم ﻫﻲ ﻋﻼﻗﺔ‬ ‫اﻹﻧﺴﺎن ﺑﺎﻤﻜﺎن اﻟﺘﻲ ﻟﻢ ﻳﻔﻚ اﻟﻌﻠﻢ أﴎارﻫﺎ‬ ‫ﺣﺘﻰ اﻵن؟‪.‬‬ ‫‪alshehib@alsharq.net.sa‬‬


‫رأي‬

‫‪haqail@alsharq.net.sa‬‬

‫نُرت ي إرائيل تشر إى أن بريطانيا وفرنسا بصدد سحب‬ ‫السفر لدى إرائيل لفرة مؤقتة‪ .‬وأشارت إدارة العاقات‬ ‫التجارية الخارجية التابعة لوزارة الصناعة والتجارة ي‬ ‫إرائيل‪ ،‬إى أن العاقات التجارية مع فرنسا وبريطانيا‬ ‫تندرج ي إطار العاقات التجارية مع ااتحاد اأوروبي‪،‬‬ ‫وهذه تعمل كما ينبغي‪ ،‬ي رد عى أنباء تحدثت عن توقيف‬ ‫العاقات التجارية مع إرائيل‪ .‬وانضمت الوايات امتحدة‬ ‫للمجهود اأوروبي‪ ،‬ونقلت عب وزارة خارجيتها تنديدا‬ ‫ريحا بالخطوة اإرائيلية منبهة بأنها خطوة تلحق‬ ‫الرر بحل الدولتن‪ .‬وأفادت وسائل اإعام ي إرائيل‬ ‫إى دول أخرى تبعت الدول اأوروبية والوايات امتحدة ي‬ ‫رفض الخطوة اإرائيلية منها البازيل وأسراليا‪ .‬وكانت‬ ‫انتقادات الوايات امتحدة وأوروبا شديدة اللهجة فيما‬ ‫يتعلق بمنطقة ‪ ،E1‬التي برزت كمنطقة تعتبها الدول‬ ‫امذكورة خطا أحمر‪ .‬وي السياق نفسه تناولت وسائل‬ ‫إعام إرائيلية ردود الفعل اأوروبية‪ ،‬إضافة للدول التي‬ ‫انضمت لهذا التنديد الدوي بالخطوة اإرائيلية كدولتي‬ ‫البازيل وأسراليا‪ ،‬حيث أشارت عدد منها إى أن اموقف‬ ‫اأوروبي من قرار حكومة بنيامن نتنياهو يأخذ طابعا ً‬ ‫متشددا ً أن ااتحاد اأوروبي يرى أن ااستيطان ي «يهودا‬ ‫والسامرة» سيكون بمثابة الربة القاضية لجهود السام‬ ‫اأوروبية ي الرق اأوسط‪ ،‬خصوصا ً بعد وساطات‬ ‫التهدئة التي أعقبت العمليات العسكرية اإرائيلية ي‬ ‫«غزة» خال شهر نوفمب امنرم‪ .‬إا أن إرائيل‪ ،‬التي‬ ‫رأت ي استدعاء عدد من الدول اأوروبية لسفر إرائيل‬ ‫ي كل منها وتسليمه احتجاجا‪ ،‬رأت ي اموقف اأوروبي‬ ‫أمرا ً يدعو لاستياء لكنه ليس ملزماً‪ ،‬فإرائيل ترى ي‬ ‫امنطقة ‪ E1‬امتدادا جغرافيا مدينة القدس‪ ،‬ومنطقة توصل‬ ‫بن مدينة القدس ومستوطنة «معاليه أدوميم»‪ .‬وذكرت‬ ‫مصادر سياسية ي القدس أن امنطقة تنضوي تحت‬ ‫امصالح اإرائيلية ااسراتيجية‪ .‬وقالت امصادر عينها‪،‬‬ ‫لنرة ‪ :The Israel Project‬إن تخطيط البناء ي منطقة‬ ‫‪ E1‬تعود إى فرات سابقة للحكومة الراهنة وأن حكومة‬ ‫إسحاق رابن عام ‪ 1994‬بدأت آنذاك بتخطيط البناء ي‬ ‫امنطقة‪ .‬وقد جاءت تسمية امنطقة بالحرف اإنجليزي‬ ‫‪ E‬من كلمة رق «‪ ،»East‬وتشتمل عى امناطق الرقية‬

‫لرق مدينة القدس‪ ،‬والرقم واحد يميز امنطقة عن سائر‬ ‫امناطق‪ .‬وقد بدأت حكومة شارون عام ‪ 2005‬ي الحفر ي‬ ‫امنطقة إا أنها توصلت إى تفاهمات مع الوايات امتحدة‬ ‫لتجميد البناء ي امنطقة‪ .‬ومن امتوقع أن تستمر تحركات‬ ‫رئيس الحكومة بنيامن نتنياهو ووزير الخارجية أفيغدور‬ ‫ليبمان‪ ،‬التي بدأها منتصف هذا اأسبوع‪ ،‬إى عدد من دول‬ ‫ااتحاد اأوروبي لرح مبرات الحكومة اإرائيلية فيما‬ ‫يتعلق بااستيطان ي «يهودا والسامرة»‪ ،‬هذا ااستيطان‬ ‫الذي رأى بعض ساسة الدولة اليهودية أن الوايات امتحدة‬ ‫اأمريكية هي التي تقف وراءه‪ ،‬فالتحركات اأوروبية‬ ‫الرافضة لاستيطان ي الضفة الغربية‪ ،‬لم يكن لها أن تتخذ‬ ‫هذا الشكل لوا الضوء اأخر اأمريكي‪.‬‬ ‫ر‬ ‫ملخص لردة الفعل اإرائيلية عى‬ ‫ما سبق هو‬ ‫حصول فلسطن عى صفة «دولة» كعضو مراقب ي اأمم‬ ‫امتحدة‪ ،‬فهي ردة فعل تتلخص ي إعادة العمل عى ما كانت‬ ‫حكومات إرائيلية سابقة قد عملت به قبل تجميده‪،‬‬ ‫أي بناء مستوطنات رق القدس‪ ،‬وتحديدا ي «يهودا‬ ‫والسامرة»‪ ،‬إضافة إى ردود الفعل اأوروبية‪ ،‬وبعض دول‬ ‫العالم كالوايات امتحدة اأمريكية والبازيل وأسراليا‪ .‬وهي‬ ‫وجهات نظر أنقلها عن وسائل إعام يهودية‪ .‬إذ كان اإعام‬ ‫ي العالم عى مستوى الحدث‪ ،‬لكن العالم العربي يبدو أنه‬ ‫مرر خب هذه امستوطنات كأي خب سابق عن ااستيطان‬ ‫ي اأراي الفلسطينية امحتلة!‪ .‬ما يجعل هذا ااستيطان‬ ‫مختلفا ً كليرا ً عما سبق من بناء امستوطنات؛ أمران‪ :‬اأول‬ ‫هو ما يتعلق بالرد «العمي» اإرائيي عى تحول الحكومة‬ ‫الفلسطينية من منظمة التحرير إى حكومة «دولة» ي‬ ‫اأمم امتحدة‪ ،‬فهذه امستوطنات يتم بناؤها «رق» مدينة‬ ‫القدس‪ ،‬ما يعني أنها تُبنى ي منطقة وسط الضفة الغربية‪،‬‬ ‫أي منطقة القدس‪ ،‬ما يعيد تقسيمها‪ ،‬وهو ما يجعل من‬ ‫تحورل فلسطن إى «دولة» مجرد تحول نظري غر قابل‬ ‫للتطبيق عى أرض الواقع بعد تقسيم الضفة الغربية إى‬ ‫شطرين‪ :‬نابلس بكافة محافظاتها ي الشمال والخليل‬ ‫وامحافظات التابعة لها ي الجنوب‪ .‬اأمر اآخر يتعلق‬ ‫بالصمت العربي امطبق تجاه هذا ااستيطان الذي سيقي‬ ‫عى حلم الدولة الفلسطينية عى أرض الواقع‪ ،‬فهل فهمت‬ ‫الدول العربية ما يجري عى اأرض؟!‪.‬‬

‫لماذا؟‬

‫اليوم العالمي‬ ‫لمكافحة الفساد‬ ‫سالم الفرحان‬

‫إن اتفاقية اأمم امتحدة مكافحة‬ ‫الفساد التي تم التوقيع عليها ي امكسيك‬ ‫ي ‪ 2003 /12 /9‬ا تحتوي تعريفا ً شاماً‪،‬‬ ‫لكنها تعتمد توصيفا ً خاصا ً لأعمال‬ ‫الجرمية التي تعتب سلوكا ً فاسدا ً ي الوقت‬ ‫الحار‪ ،‬وأدرك امجتمع الدوي أن انتشار‬ ‫الفساد يؤثر سلبا ً عى أمن واستقرار الدول‪.‬‬ ‫إن اليوم التاسع من شهر ديسمب من كل‬ ‫عام يعد يوما ً دوليا ً مكافحة الفساد الذي‬ ‫يهدد التنمية وااستقرار والديمقراطية‪،‬‬ ‫ويحد من النمو ااقتصادي‪ ،‬ويتسبب ي‬ ‫ضعف الخدمات العامة والثقة بامسؤولن‪.‬‬ ‫إن الفساد كان يعالج كشأن داخي ولم َ‬ ‫يلق‬ ‫اهتماما ً دوليا ً إا منذ زمن قريب نسبيا‪ً،‬‬ ‫وربما كان قرار الجمعية العامة ي اأمم‬ ‫امتحدة عام ‪ 1975‬أول شجب عامي للفساد‬ ‫بكافة أشكاله‪ ،‬وا شك أن امجتمع الدوي‬ ‫بكل قطاعاته يزداد وعيا ً بمخاطر الفساد‪،‬‬ ‫وإذا كانت العومة هي التي فتحت آفاقا ً‬ ‫جديدة استرائه حسب رأي البعض‪ ،‬فإن‬ ‫عومة القيم وامؤسسات الديمقراطية بما ي‬ ‫ذلك الشفافية وحكم القانون‪ ،‬هي الوسيلة‬ ‫اأفضل للحد من مضاره‪ .‬إن الفساد ليس‬ ‫بالقدر امحتوم بل نابع من خلل ي اأنظمة‬ ‫وانتصار للقلة عى تطلعات كثرين‪.‬‬ ‫‪salfarhan@alsharq.net.sa‬‬

‫شافي الوسعان‬

‫اه ا يغير علينا!‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫بعضهم أنهم ينظرون إى اأشياء‬ ‫مشكلة‬ ‫من خال إطار معن‪ ،‬فيعدون هذا اإطار هو‬ ‫الحد الفاصل بن الحق والباطل‪ ،‬ويتعاملون‬ ‫مع الناس بنا ًء عى هذا اأساس‪ ،‬ويا لصعوبة‬ ‫امشكلة إذا كانت تلك النظر ُة ضيقة‪ ،‬كأن‬ ‫يعتقدوا أن أفض َل صيغة يمكن من خالِها‬ ‫الوطن هي أن تقو َل (نحن)‬ ‫حب‬ ‫التعبرُ عن ِ‬ ‫ِ‬ ‫التفضيل ما تشاء‪:‬‬ ‫أفعال‬ ‫ثم تختا ُر بعدها من‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫(أرع‪ ،‬أفضل‪ ،‬أجمل‪ ،‬أحسن‪ ،‬أنزه‪ ،‬أغنى)‪،‬‬ ‫بالوطن من‬ ‫فليتهم يعرفون أن ا أر‬ ‫ِ‬ ‫قناعةٍ ا يب ُرها واق ُع الحال‪ ،‬وليتهم يدرون‬ ‫َ‬ ‫الوطن يستحق أكثر‪ ،‬بل ليتهم حاولوا أن‬ ‫أن‬ ‫يُرجموا تلك اأقوا َل إى أفعال‪ ،‬لكن أكث َرهم‬ ‫يسرُ عى قاعدةِ‪( :‬الله ا يغر علينا)‪ ،‬حتى لو‬ ‫كان هذا الواق ُع مزرياً‪ ،‬ومهما كان موقعُ هم‬ ‫ِ‬ ‫التصنيف العامي‪ ،‬معتقدين أن اأشيا َء‬ ‫ي سل ِم‬ ‫التي حدثت هي اأشياء التي سوف تحدث‪،‬‬ ‫وأن ا جدي َد تحت الشمس‪ ،‬فا يعرفون‬ ‫الظواهر‬ ‫بعيو ِبهم وينكرون أو يقللون من أثر‬ ‫ِ‬ ‫ُ‬ ‫تتحدث‬ ‫السلبيةِ التي شاعت بن الناس‪ ،‬فحن‬ ‫الحقوق إى‬ ‫عن اح��را ِم اأنظمةِ وإع��اد ِة‬ ‫ِ‬ ‫أهلِها يمتنعون عن اإدا ِء بأيةِ‬ ‫ٍ‬ ‫تريحات أو‬ ‫أساس‬ ‫يقولون‪ :‬نحن نتعام ُل مع القضايا عى‬ ‫ٍ‬ ‫بقولهم‪:‬‬ ‫من اأدلةِ والقوانن! أو يحذرونك‬ ‫ِ‬

‫‪shai@alsharq.net.sa‬‬

‫َ‬ ‫َ‬ ‫الدقة‬ ‫تكون موضوعيا ً وأن تتحرى‬ ‫عليك أن‬ ‫َ‬ ‫ُ‬ ‫الناس‬ ‫وامصداقية فيما تكتب‪ ،‬وإذا استاء‬ ‫ِ‬ ‫اإجراءات‬ ‫وضوح‬ ‫ر امعامات وعدم‬ ‫من تأخ ِ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫رجال ي‬ ‫وتفاوت اأحكام‪ ،‬قالوا‪ :‬رجالنا أنزه‬ ‫ٍ‬ ‫العالم‪ ،‬ووزارتنا من أرع وزارات العالم ي‬ ‫إنجاز امعامات‪ ،‬مع أنك ا تكاد تجد مراجعا ً‬ ‫ِ‬ ‫َ‬ ‫عذاب طويلةٍ‬ ‫قصة‬ ‫لدوائرهم إا ورد لك‬ ‫ِ‬ ‫ٍ‬ ‫معهم! وحن تبذل ك َل ما ي وسعِ ك كي تخفي‬ ‫م��ؤرات غض ِبك عى وزار ٍة ما‪ ،‬وتنتهج‬ ‫َ‬ ‫اموضوعية بأقى درجاتِها‪ ،‬فتتساء ُل بنا ًء‬ ‫ُ‬ ‫ٍ‬ ‫خطط‬ ‫عى معاير وأحكام أو تتحدث عن‬ ‫ٍ‬ ‫ودراسات وأرقام‪ ،‬تتفاجأ بأن الوزار َة ا ترد!‪،‬‬ ‫سبيل امثال لم تُ ِجب‬ ‫عى‬ ‫العاي‬ ‫م‬ ‫التعلي‬ ‫فوزار ُة‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫ُ‬ ‫بامعيار الذي تعتم ُد‬ ‫سؤال يتعلق‬ ‫إى اآن عى‬ ‫ٍ‬ ‫ِ‬ ‫توزيع الجامعات‪ ،‬وا أعتق ُد أنها‬ ‫عليه ي‬ ‫ِ‬ ‫ستجيب‪ ،‬أنها باختصار ا تمل ُك إجابة!‬ ‫ُ‬ ‫امشكلة أن بعض الوزارات التي أعنيها‬ ‫ٌ‬ ‫الناس‬ ‫هي وزارات خدمية‪ ،‬تؤث ُر ي حيا ِة‬ ‫ِ‬ ‫ُ‬ ‫تلتفت إى ما‬ ‫بشكل مبار‪ ،‬ومع ذلك ا‬ ‫ِ‬ ‫ُ‬ ‫الناس بل ا تعر أسئلتهم أدنى‬ ‫يتحدث عنه‬ ‫ُ‬ ‫تتعلق بحيا ِة‬ ‫درجات ااهتمام‪ ،‬كما لو كانت‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫أسئلة عامة من حق‬ ‫امسؤولن الخاصة‪ ،‬ا‬ ‫امواطنن معرفتها وتقويم أداء امسؤولن‬ ‫اعتبار أنهم ركا ُء ي الوطن‪،‬‬ ‫بنا ًء عليها‪ ،‬عى‬ ‫ِ‬

‫مجتمع�ي العزيز‪ :‬عندم�ا ينتابنا األم‬ ‫فإنن�ا نحت�اج «لل�دواء» حتى ل�و كان هذا‬ ‫ال�دواء مرا ً وعلقما ً عى النفس‪ ،‬لكنه اليء‬ ‫الوحي�د الذي يزيل عنا وخ�زات األم‪ ،‬هكذا‬ ‫ال�كام الص�ادق الريح امب�ار تكون له‬ ‫وخزات مؤمة عى النفوس‪ ،‬لكنه «كالنحلة‬ ‫التي تلس�ع من الخارج‪ ،‬لكنها تحمل داخل‬ ‫أحش�ائها العس�ل!» فالص�دق ي الق�ول‬ ‫والراح�ة ي امكاش�فة أول ط�رق العاج‬ ‫لتعرية «تابو» اجتماعي مسكوت عنه‪ ،‬وبر‬ ‫ثقافة الطبقية واإقصاء‪.‬‬ ‫من هذا امنطل�ق أصارحكم مصارحة‬ ‫محب لكم‪ ،‬وا تعني مكاشفتي ومصارحتي‬ ‫ٍ‬ ‫حسابات أو شمولية‬ ‫لكم انتقاما ً أو تصفية‬ ‫ي النقد‪ ،‬فلست ضد امجتمع أو ضد القبيلة‬ ‫كأفراد وبر «حاش�ا لله» فهناك من أفراد‬ ‫امجتمع وأبناء القبائل والذوات والعوائل من‬ ‫يس�تحق مني اإجال واإكبار‪ ،‬لكن نقدي‬ ‫ضد الثقافة اإقصائية ونرجس�ية وطبقية‬ ‫البعض الذين يعتبون أنفسهم «شعب الله‬ ‫امختار ي اأرض»‪ ،‬ومن ا ي��تس�ب لهم هو‬ ‫ي نظرهم درجة دُنيا‪ ،‬ومهما ملك الشخص‬ ‫من صف�ات وفكر وعل�م وس�لوك؛ كل تلك‬ ‫امثاليات تذوب وتنصهر أمام معيار يؤمنون‬ ‫به ح َد الغلو اسمه «اأصل والفصل»‪.‬‬ ‫ويعلم الله أنني ا أقول هذه امكاش�فة‬ ‫من ب�اب التجني عى امجتم�ع‪ ،‬أو من باب‬ ‫«النب�ش» ي زواياه امظلمة‪ ،‬بل أنني «ابن»‬ ‫م�ن أبناء ه�ذا امجتمع تربي�ت فيه وأعرف‬ ‫جي�دا ً أن اازدواجي�ة والتناقض وامش�اعر‬ ‫امزيف�ة س�مة جمعي�ة موغل�ة ي خباي�ا‬ ‫مجتمعن�ا ح َد الظاه�رة‪ ،‬وأتحدث عن واقع‬ ‫معي�ش ولدي اأدل�ة التي تثب�ت ذلك‪ ،‬فمن‬ ‫ا يع�رف خباي�ا مجتمعن�ا س�يحكم عليه‬ ‫ظاهري�ا ً أن�ه مجتمع مثاي يتمي�ز باأخوة‬ ‫اإنس�انية والطيبة والعفوي�ة مع الجميع‬

‫َ‬ ‫يوافق هؤاء امسؤولون عى هذه‬ ‫مؤما ً أن‬ ‫َ‬ ‫بالوطن لهم وحدهم!‬ ‫الراكة فا يستأثرون‬ ‫ِ‬ ‫الغريبُ أن بعض الوزارات الخدمية تدَعي‬ ‫أنها عرفت ك َل ااحتماات وا َ‬ ‫كل‬ ‫طلعت عى ِ‬ ‫الدراسات ثم اتخذت أسل َم القرارات‪ ،‬ومع‬ ‫ً‬ ‫إنجازها الفعليةِ‬ ‫نسبة إى حج ِم‬ ‫ذلك فدرجة‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫امخصصات الفلكيةِ واإراد ِة املكيةِ أقل بكثر‬ ‫قبل‬ ‫من‬ ‫تأتي‬ ‫التي‬ ‫امبادرات‬ ‫ولوا‬ ‫امأمول!‬ ‫من‬ ‫ِ‬ ‫مسؤولن كبار عى مستوى الدولةِ لبقيت‬ ‫ُ‬ ‫الظواهر السلبيةِ تتنامى ي الخفاء‪ ،‬مع‬ ‫بعض‬ ‫ِ‬ ‫اأذهان‬ ‫أنه ا سبي َل إى إنكارها (وليس ي َُق ُر ي‬ ‫ِ‬ ‫يءٌ‪ ...‬إذا احتاج النها ُر إى دليل!)‪ ،‬لكنها ا‬ ‫بعض امسؤولن‪ ،‬وا‬ ‫أذهان‬ ‫تبدو حار ًة ي‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫الحديث عنها أو تسليط الضو ِء عليها‬ ‫يريدون‬ ‫ُ‬ ‫ٍ‬ ‫مغلوط للوطنيةِ أو‬ ‫تتعلق بمفهو ٍم‬ ‫أسباب‬ ‫ٍ‬ ‫أسباب أخرى‪ ،‬وليت شعري كيف يمكن‬ ‫ٍ‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫ااعراف بها‬ ‫معالجة تل َك الظواه َر ما لم يتم‬ ‫َ‬ ‫تحدث‬ ‫الفقر مثا ً أو ُل من‬ ‫ابتداءً‪ ،‬فظاهر ُة‬ ‫ِ‬ ‫عنها وأبرزها عى السطح خاد ُم الحرمن‬ ‫الريفن امل ُك عبدالله بن عبدالعزيز آل‬ ‫سعود (حفظه الله) حن كان وليا ً للعهد‪ ،‬من‬ ‫خال جولتِه ي عددٍ من اأحيا ِء الفقر ِة مدينةِ‬ ‫ٍ‬ ‫إجراءات اتُخِ ذَت‬ ‫الرياض‪ ،‬وما تا ذلك من‬ ‫َ‬ ‫سبيل محاربةِ‬ ‫اإصاح‬ ‫ة‬ ‫إراد‬ ‫لكن‬ ‫الفقر‪،‬‬ ‫ي‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫ُ‬ ‫وحدَها ا تكفي‪ ،‬ما لم تعمل أجهزة الدولةِ‬ ‫ِ‬ ‫الحديث عن‬ ‫كلها ي هذا ااتجاه‪ ،‬وا بد من‬ ‫الظواهر السلبيةِ‬ ‫بكل راحةِ ووضوح‪ ،‬بل‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫وتعرية امسؤولن عنها أما َم الناس‪ ،‬راجيا ً أا‬ ‫يكون مفهو ُم اموضوعيةِ الفضفاض حج َر‬ ‫عثر ٍة أمام ال ُ‬ ‫كتَاب‪ ،‬ما دام القانون يكف ُل‬ ‫ُ‬ ‫َ‬ ‫للمتررين َ‬ ‫فالكتابة‬ ‫وحق الردِ‪،‬‬ ‫حق التقاي‬ ‫الطب تر ِ‬ ‫ي نظري أشبه ما تكون بمهنةِ‬ ‫ك ُز‬ ‫ِ‬ ‫تركيزها عى‬ ‫الجانب السقي ِم أكثر من‬ ‫عى‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫الجانب السليم‪ ،‬ولست أعرف طبيبا ً راجعه‬ ‫ِ‬ ‫ٌ‬ ‫مريض يشكو أما ً ي الرأس‪ ،‬فأخبه أن لديه‬ ‫عينن جميلتن أو هنأه بذوقِه الرفيع حن‬ ‫اختار تشجي َع الهال‪ ،‬ما لم يكن هذا الطبيب‬ ‫ُ‬ ‫من النوع الذي تكت ُ‬ ‫بعض مستوصفاتِنا‬ ‫ظ به‬ ‫الخاصة‪.‬‬

‫‪samirm@alsharq.net.sa‬‬

‫دون طبقي�ة أو تميي�ز‪ ،‬لكن م�ن يتعمق ي‬ ‫س�لوكياته ويعيش تجارب�ه الواقعية يرى‬ ‫أن كل تل�ك القيم وامثاليات التي يمارس�ها‬ ‫امجتم�ع ظاهريا ً مج�رد أقنعة يلبس�ونها‬ ‫لبوس�ات مغلف�ة بامجام�ات والنف�اق‬ ‫ااجتماع�ي‪ ،‬وس�واتر تس�رها س�طحيا ً‬ ‫ع�ن امحي�ط الخارج�ي‪ ،‬وم�ع أول اختبار‬ ‫حقيقي لها تسقط تلك اأقنعة لنرى الوجه‬ ‫الحقيق�ي مجتم�ع يؤم�ن ب�»النرجس�ية‬ ‫والطبقي�ة‪ ،‬واانحياز أبن�اء القبيلة وأبناء‬ ‫الذوات واأصل والفصل»‪.‬‬ ‫عندها نكتشف حقيقة مؤمة أننا أمام‬ ‫مجتمع يتعام�ل بازدواجية ي امعاير حتى‬ ‫ي إنس�انيته؛ فعندما يعرفون أنك (مجهول‬ ‫نس�ب‪ ،‬أو مجه�ول اأبوي�ن) يجاملون�ك‬ ‫بكام معس�ول نمطي عابر في�ه يء من‬ ‫اإنسانية امصطنعة والعاطفة امعلبة التي‬ ‫يغلفونه�ا بثوب اإنس�انية‪ ،‬وأنت تعرف ي‬ ‫قرارة نفسك أن هناك وجهن لحقيقة هذه‬ ‫اإنس�انية وه�ذه العاطفة‪ ،‬وج�ه يبزونه‬ ‫ل�ك أنك إنس�ان مثلهم‪ ،‬ا تختل�ف عنهم ي‬ ‫يء‪ ،‬ويرددون عى مس�امعك (إن أكرمكم‬ ‫عند الله أتقاك�م)‪( ..‬وكلنا من آدم وآدم من‬ ‫ت�راب)‪ ،‬بينما هن�اك وجه آخ�ر يخفونه ي‬ ‫خفايا نفوسهم بأنك لست «كفؤاً» أن تكون‬ ‫منهم‪ ،‬ولس�ت رقعة تناس�ب ثوبهم الباق‪،‬‬ ‫ول�و تجرأت وطلب�ت يد (بن�ت ‪ -‬أو أخت ‪-‬‬ ‫أو قريب�ة) أحده�م لل�زواج عى س�نة الله‬ ‫ورس�وله لهبوا ي وجهك واستخدموا ضدك‬ ‫«فرمان» وقانون (عدم تكافؤ النسب)!‬ ‫ه�ذه م�ع اأس�ف حقيق�ة مجتمعنا‬ ‫امؤم�ة‪ ،‬الت�ي مهما حاولن�ا أن نضع عليها‬ ‫شيئا ً من مساحيق التجميل تجملها وتخفي‬ ‫عيوبها س�تبقى عارية بش�عة ا تس�رها‬ ‫الس�واتر واأقنع�ة‪ ،‬وا تخفيها مس�احيق‬ ‫التجميل مهما كانت معقمة ومكثفة!‬

‫في الواجهة‬

‫آخر‬ ‫الفرسان‬ ‫حسن عسيري‬ ‫يرى عاشق الخيل حصانه ي أحامه‬ ‫التي يطاردها بحب؛ باحثا ً عن عشقه‪،‬‬ ‫مسافرا ً لكل مكان؛ بحثا ً عن خيل أحامه‪.‬‬ ‫«آخ��ر الفرسان» كان عرضا ً مرحيا ً‬ ‫موسيقيا ً استثنائيا ً يطرح شكاً إبداعيا ً‬ ‫مختلفا ً لكتاب عباس باشا عن اإمام‬ ‫فيصل والحصان العربي‪.‬‬ ‫حرت هذا العرض بدعوة لن أنساها‬ ‫من اأمر فيصل بن عبدالله وزير التعليم‬ ‫مع فريق مميز ربما حرص اأمر عى تنوع‬ ‫أفكارهم‪ ،‬ولن أنى أبدا ً هذه الصحبة‪.‬‬ ‫العرض طرح حب الخيل من خال‬ ‫قصة جذابة‪ ،‬قالت هذه امرحية بلغة لم‬ ‫نتدخل كعرب ي تفاصيل صياغتها‪ ،‬بل ترك‬ ‫منتجوها ذلك للكاتب اإسباني الذي اصطاد‬ ‫بذكاء شديد فكرة بسيطة لأمر الشاعر‬ ‫بدر بن عبدامحسن طلبها منه اأمر فيصل‬ ‫بن عبدالله ليقدم لنا اإسبان رؤية خيالية‬ ‫ساحرة تقول كم يعشق العرب الخيل وكم‬ ‫هي ي حياتهم‪.‬‬ ‫روعة «آخر الفرسان» مشهدها اأخر‬ ‫عندما يصل هذا الخيل الحلم إى يد املك‬ ‫عبدالعزيز لنعرف أنه آخر الفرسان الذين‬ ‫استخدموا الخيل ي الحروب‪ .‬إنه عرض‬ ‫رائع يقدمنا للعالم من خال الفنون وأحلم‬ ‫به ليكون ي كل مكان‪.‬‬ ‫‪hassanasiri@alsharq.net.sa‬‬

‫اأحد ‪ 25‬محرم ‪1434‬هـ ‪ 9‬ديسمبر ‪2012‬م العدد (‪ )371‬السنة الثانية‬

‫حامد بن عقيل‬

‫استيطان يهدد «حلم» الدولة الفلسطينية‬ ‫يبدو أن الحكومة اإرائيلية قررت أا تراجع عن‬ ‫قرار توسيع البناء ي مناطق الضفة الغربية‪ ،‬أي ي منطقتي‬ ‫يهودا والسامرة‪ ،‬واسيما البناء ي منطقة ‪ E1‬بالقرب‬ ‫من مستوطنة «معاليه أدوميم»‪ ،‬هذا اإرار يأتي عى‬ ‫الرغم من الضغوط الدولية اممارسة عليها‪ .‬وي ذلك‪ ،‬ر‬ ‫عب‬ ‫سياسيون ي إرائيل عن تعجبهم من ردود اأفعال الدولية‪،‬‬ ‫موضحن أن الخطوة جاءت باأساس ردا عى الخطوة‬ ‫الفلسطينية أحادية الجانب‪ ،‬وهي خطوة رأى فيها بعض‬ ‫ساسة إرائيل انتهاكا لاتفاقات امبمة مع السلطة‬ ‫ْ‬ ‫قررت الذهاب وحدها‪ ،‬دون الريك‬ ‫الفلسطينية‪ ،‬فالسلطة‬ ‫اليهودي‪ ،‬إى اأمم امتحدة‪ .‬وكانت قد أشارت مصادر‬ ‫سياسية ي القدس إى أن الحكومة اإرائيلية ستجعل‬ ‫خطواتها امستقبلية متناسبة مع التحركات الفلسطينية‪.‬‬ ‫وكانت نرة «‪ »The Israel Project‬قد تناولت‬ ‫موضوع امستوطنات باستفاضة ي إصدارها ليوم الثاثاء‬ ‫اماي الثالث من سبتمب‪ ،‬حيث قال مصدر سياي رفيع‬ ‫ي القدس‪ ،‬إن رئيس الحكومة اإرائيي‪ ،‬بنيامن نتنياهو‪،‬‬ ‫مرّ عى تنفيذ قرارات الحكومة معتبا أن «خطوة‬ ‫القيادة الفلسطينية أحادية الجانب انتهكت ااتفاقيات‬ ‫التي أجمعت عليها اأرة الدولية»‪ ،‬وأضاف أن إرائيل‬ ‫لن تجلس مكتوفة إزاء خطط القيادة الفلسطينية‪ ،‬وعى‬ ‫رأسها الرئيس محمود عباس‪ ،‬التي أدارت ظهرها مسار‬ ‫امفاوضات‪ .‬ولفتت اأوساط السياسية ي إرائيل إى أن‬ ‫الحكومة اإرائيلية أصيبت بصدمة كبرة من خطاب‬ ‫رئيس السلطة أبو مازن ي اأمم امتحدة‪ ،‬قبيل التصويت عى‬ ‫ترقية السلطة مكانة دولة بصفة مراقب‪ ،‬واعتبت الخطاب‬ ‫مليئا بالتحريض ضد إرائيل‪ .‬ونددت الدول اأوروبية‬ ‫امعنية بعملية السام ي الرق اأوسط بقرار البناء ي‬ ‫مناطق الضفة الغربية بشدة‪ ،‬خاصة ي منطقة ‪ ،E1‬وظهر‬ ‫أنه تم التنسيق بن مواقف بريطانيا وفرنسا بشأن الرد عى‬ ‫خطط إرائيل‪ ،‬ودعت الدولتان‪ ،‬إضافة إسبانيا‪ ،‬السفر‬ ‫اإرائيي لديها استنكار الخطوة اإرائيلية‪ ،‬كما عبت‬ ‫امستشارة اأمانية‪ ،‬أنجيا مركيل‪ ،‬عن رفضها للمخطط‬ ‫اإرائيي معتبة أنه ا يصب ي مصلحة السام بن‬ ‫إرائيل والفلسطينين‪ .‬أيضاً‪ ،‬تورد النرة مزيدا ً من ردود‬ ‫اأفعال اأوروبية‪ ،‬فبيطانيا وفرنسا لم تصادقا عى تقارير‬

‫مجتمع السواتر‬ ‫واأقنعة!‬

‫سمير محمد‬

‫رأي‬

‫وزارة العمل‬ ‫والمستثمرون‪..‬‬ ‫سددوا وقاربوا‬

‫أخذت قضية رفع رسوم تكلفة العمالة من مائة ريال إى‬ ‫‪ 2400‬ريال سنويا‪ ،‬وهو القرار الذي نفذته وزارة العمل‬ ‫عى رجال اأعمال وامستثمرين‪ ،‬أبعادا خطرة‪ ،‬سيكون‬ ‫مصرها أروقة امحاكم‪ ،‬حسب التهديد الذي تلمح به‬ ‫اللجنة الوطنية للمحامن ي مجلس الغرف من أنها‬ ‫سرفع قضية ضد الوزارة لسوء استغال السلطة‪.‬‬ ‫لدينا إيمان مطلق بأن القرار وطني بامتياز‪ ،‬وسيخلق‬ ‫فرصا وظيفية أعداد كبرة من الشباب السعودي‪،‬‬ ‫وأن امستثمر الذي ا يرغب ي سداد رسوم العمالة‪ ،‬إن‬ ‫كانت تربك استثماراته‪ ،‬بإمكانه التغلب عى ذلك من‬ ‫خال توظيف سعودين يحلون محل العمالة اأجنبية‪،‬‬

‫وا يتوقف اأمر عند هذا الحد‪ ،‬بل إن صندوق اموارد‬ ‫البرية سيعزز من هذا التوجه بدفع نصف راتب اموظف‬ ‫السعودي‪ ،‬مدة أربع سنوات‪ ،‬وهو ما يعني توظيف‬ ‫سعودي لدى امنشأة التي يملكها امستثمر فيما يتحمل‬ ‫نصف راتبه فقط‪.‬‬ ‫نحن ندعم ونساند كل البامج الوطنية التي تخلق‬ ‫فرصا وظيفية للشباب السعودي‪ ،‬وعى امستثمرين‬ ‫تحمل مسؤولياتهم ااجتماعية تجاه شباب الوطن‪ ،‬من‬ ‫خال استيعابهم وانخراطهم بالعمل ي ركات القطاع‬ ‫الخاص‪ ،‬إا أنه وي نفس الوقت ندعو وزارة العمل‪،‬‬ ‫وهي الجهة التي كلفها مجلس الوزراء بتنفيذ القرار‪،‬‬

‫إى الريث ي تطبيق القرار‪ ،‬ومنح امستثمرين مزيدا من‬ ‫الوقت‪ ،‬حتى يتسنى لهم ترتيب أوضاعهم من الداخل‪،‬‬ ‫تجنبا لتحمل امواطن تكلفة القرار من خال اتجاه‬ ‫امستثمرين لرفع أسعار امنتجات والخدمات‪ ،‬وهو أمر‬ ‫أمح به عدد كبر من امستثمرين الذين اعرضوا عى‬ ‫القرار بن ممرات مكاتب العمل ي عدد من امناطق‬ ‫امختلفة‪ .‬كما نتطلع أن يتم عقد لقاء مكشوف بن‬ ‫طري القضية “الوزارة وامستثمرون” للتوص�� إى صيغة‬ ‫توافقية مرضية للطرفن‪ ،‬بدا من اجتماعات كل طرف‬ ‫عى حدة‪ ،‬وهو ما زاد اأمر تعقيدا واحتقانا‪ ،‬والعمل‬ ‫بقول الرسول الكريم “سددوا وقاربوا”‪.‬‬

‫‪19‬‬


‫‪20‬‬

‫وش ﻛﻨﺎ ﻧﻘﻮل؟!‬

‫ﻓﻼﺷﺎت‬

‫ﻧﻮاة‬

‫ﻳﺴﻌﺪ‬ ‫ﺣﻴﺎﺗﻚ!‬

‫ﻣﺪاوﻻت‬

‫ﺧﺮﺏ‬ ‫ﺍﻟﺸﻌﺐ ﱠ‬ ‫ﺍﻟﻘﻄﺎﺭ!‬ ‫إﺑﺮاﻫﻴﻢ اﻟﻘﺤﻄﺎﻧﻲ‬

‫ا‡ﺣﺪ ‪ 25‬ﻣﺤﺮم ‪1434‬ﻫـ ‪ 9‬دﻳﺴﻤﺒﺮ ‪2012‬م اﻟﻌﺪد )‪ (371‬اﻟﺴﻨﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬

‫ﰲ ﻓﺼﻞ اﻟﺼﻴﻒ ﺗﺼﻞ درﺟﺎت اﻟﺤﺮارة ﻟﺪﻳﻨﺎ إﱃ ﺣﺪ اﻟﻐﻠﻴﺎن‪ ،‬ﻓﺘﺠﺪ‬ ‫اﻤﻮﻇﻔﻦ ﺗﺤﺖ ﺳﻄﻮة اﻟﻠﻬﻴﺐ اﻟﺤﺎرق‪ ،‬ﻳﺸﺘﻜﻮن ﻣﻦ اﻟﻌﻤﻞ ﰲ ﻫﺬه اﻷﺟﻮاء‬ ‫وﻳﺮددون اﻟﺸﻌﺎر اﻤﻌﺮوف ﺑﻦ أوﺳﺎط اﻟﺴﻌﻮدﻳﻦ )ﻫﺬا اﻟﺠﻮ ﻣﺎ ﻳﺼﻠﺢ‬ ‫ﻟﻠﺸﻐﻞ(‪ ،‬وﻋﻨﺪﻣﺎ ﻳﺄﺗﻲ اﻟﺸﺘﺎء وﺗﺰدان اﻷﺟﻮاء ﺑﺎﻟﻐﻴﻮم اﻤﻤﻄﺮة ﻳﺼﺒﺢ اﻟﺪوام‬ ‫ﺛﻘﻴﻼً ﻋﲆ اﻟﻘﻠﺐ ﻓﺎﻤﻄﺮ ﻳﺤﻔﺰ اﻟﺸﻌﺐ اﻟﻌﻄﺸﺎن ﻋﲆ اﻟﺨﺮوج ﻟﻠﱪاري‪،‬‬ ‫ﻓﺘﺠﺪ اﻷﺳﻄﻮاﻧﺔ ﺗﺘﻜﺮر ﰲ أروﻗﺔ اﻟﴩﻛﺎت ﺑﻦ أوﺳﺎط اﻟﺴﻌﻮدﻳﻦ ﻣﺮة‬ ‫أﺧﺮى ﻓﺮﻓﻌﻮن ﺷﻌﺎر )ﻫﺬا اﻟﺠﻮ ﻣﺎ ﻳﺼﻠﺢ ﻟﻠﺸﻐﻞ(‪ .‬وﻫﺬه اﻟﻌﺪوى ﺑﺪورﻫﺎ‬ ‫اﻧﺘﻘﻠﺖ إﱃ ﻗﻄﺎرﻧﺎ اﻟﺪﻟﻮع اﻟﺠﺪﻳﺪ‪ ،‬ﻓﻔﻲ اﻟﺼﻴﻒ اﻤﺎﴈ رﻓﺾ اﻟﻌﻤﻞ راﻓﻌﺎ ً‬ ‫ﺷﻌﺎر )ﻫﺬا اﻟﺠﻮ ﻣﺎ ﻳﺼﻠﺢ ﻟﻠﺸﻐﻞ(‪ ،‬وﻫﺎ ﻗﺪ أﺗﺎﻧﺎ اﻟﺸﺘﺎء وﺟﻠﺐ ﻣﻌﻪ اﻟﻐﻴﻮم‬ ‫اﻤﻤﻄﺮة‪ ،‬ﻓﻬﻞ ﻳﻜﺮرﻫﺎ ﻗﻄﺎرﻧﺎ اﻟﺪﻟﻮع وﻳﺮﻓﻊ اﻟﺸﻌﺎر ﻣﺮة أﺧﺮى؟!‬ ‫‪ialqahtani@alsharq.net.sa‬‬

‫‪aalbakri@alsharq.net.sa‬‬

‫‪modawalat@alsharq.net.sa‬‬

‫ﺍﻟﺴﻠﻄﺔ ﺍﻟﻤﻬﻤﻠﺔ‪..‬‬

‫ﻳﻌﺘﱪ اﻹﻋﻼم اﻟﺴﻠﻄﺔ اﻟﺮاﺑﻌﺔ ﻤﺎ‬ ‫ﻟﻪ ﻣﻦ ﺗﺄﺛﺮ ﻋﲆ اﻟﺮأي اﻟﻌﺎم ﻣﻦ ﺧﻼل‬ ‫ﻋﻜﺲ ﻧﺒﺾ اﻟﺸﺎرع وﺗﻄﻠﻌﺎﺗﻪ اﻟﺘﻲ‬ ‫ﻳﺜﺮﻫﺎ‪ ،‬ﺳﻮاء ﻛﺎن ﻣﺮﺋﻴﺎ أو ﻣﻘﺮوءا ً‬ ‫أو ﻣﺴﻤﻮﻋﺎً‪ ،‬وﻛﺬﻟﻚ ﺗﻮﺟﻴﻪ ﺳﻴﺎﺳﺎت‬ ‫اﻟﺤﻜﻮﻣﺎت ﻟﻠﻘﻀﺎء ﻋﲆ ﺗﺨﻮﻓﺎت‬ ‫اﻟﺸﺎرع ﻣﻦ ﻣﺸﻜﻠﺔ ﺣﺎﺻﻠﺔ ﻓﻌﻠﻴﺎ ً أو‬ ‫رﺳﻢ ﺳﻴﺎﺳﺎت ﺗﺘﻌﻠﻖ ﺑﺘﻨﺒﺆاﺗﻪ ﻋﻦ‬ ‫إﺷﻜﺎﻟﻴﺎت رﺑﻤﺎ ﺗﺤﺪث ﰲ اﻤﺴﺘﻘﺒﻞ‪.‬‬ ‫إﻋﻼﻣﻨﺎ ﰲ اﻟﺴﻌﻮدﻳﺔ ﺑﺎﻟﺮﻏﻢ ﻣﻦ‬ ‫اﻤﻼﺣﻈﺎت اﻟﻜﺜﺮة ﻋﻠﻴﻪ‪ ،‬إﻻ إن ﻫﻨﺎك‬ ‫إﻳﺠﺎﺑﻴﺎت ﻻ ﻳﻤﻜﻦ ﺗﺠﺎﻫﻠﻬﺎ‪ ،‬وﻫﻲ‬ ‫ﺗﺘﻤﺜﻞ ﰲ ﺻﻮت اﻟﺸﺎرع اﻟﺬي ﻻزال‬ ‫ﻳﺴﻜﻦ ﰲ ﺿﻤﺎﺋﺮ اﻹﻋﻼﻣﻴﻦ اﻟﺬﻳﻦ‬ ‫ﻳﻌﻤﻠﻮن ﺑﺈﺧﻼص ﻟﻠﻘﻴﺎم ﺑﺪورﻫﻢ ﰲ‬ ‫ﺧﺪﻣﺔ اﻤﺠﺘﻤﻊ‪ .‬ﻟﻜﻦ دورﻫــﻢ ﻻزال‬ ‫ﻣﻨﻘﻮﺻﺎ ﻟﺘﺠﺎﻫﻞ ﺑﻌﺾ اﻤﺆﺳﺴﺎت‬ ‫اﻟﺤﻜﻮﻣﻴﺔ ﻟﺘﻠﻚ اﻷﺻﻮات اﻟﻨﺰﻳﻬﺔ اﻟﺘﻲ‬ ‫ﺗﻤﺜﻞ ﻣﺎ ﻳﺪور ﺣﻮﻟﻬﺎ ﺑﻜﻞ أﻣﺎﻧﺔ! وﺗﺮﻛﺰ‬ ‫ﺗﻠﻚ اﻤﺆﺳﺴﺎت ﻋﲆ اﻟﺨﻄﺎب اﻤﺒﺠﻞ‬ ‫ﻟﻬﺎ ﰲ اﻟﴪاء واﻟﴬاء ﺿﺎرﺑﻦ ﺑﻌﺮض‬ ‫اﻟﺤﺎﺋﻂ ﺗﻠﻚ اﻷﺻﻮات اﻟﻮﻃﻨﻴﺔ‪.‬‬ ‫ﻣﺎ دﻋﺎﻧﻲ ﻟﺘﻨﺎول ﻫﺬه اﻟﻘﻀﻴﺔ‬ ‫ﻗﺮاءﺗﻲ ﻤﻘﺎﻟﺔ ﺳﺎﺑﻘﺔ ﻟﻠﻜﺎﺗﺐ اﻟﺪﻛﺘﻮر‬ ‫ﺻﻨﻬﺎت اﻟﻌﺘﻴﺒﻲ ﻗﺒﻞ أرﺑﻊ ﺳﻨﻮات‬ ‫ﺗﻘﺮﻳﺒﺎ ً ﺑﻌﻨﻮان »اﻻﻧﻔﺠﺎر اﻟﻘﺎدم«!‬ ‫اﻤﻘﺎﻟﺔ ﻛﺎﻧﺖ ﻏﻨﻴﺔ ﺑﺘﺤﻠﻴﻞ واﻗﻌﻲ ﻋﻦ‬ ‫اﻟﻮﺿﻊ ﰲ ﺗﻠﻚ اﻟﻔﱰة وﺑﺘﻨﺒﺆه ﺑﺤﺪوث‬ ‫ﻣﺸﻜﻠﺔ ﺑﻄﺎﻟﺔ ﻳﻌﺎﻧﻲ ﻣﻨﻬﺎ ﺣﺘﻰ ﺣﺎﻣﻠﻮ‬ ‫اﻟﺪراﺳﺎت اﻟﻌﻠﻴﺎ ﰲ ﻋﺎم ‪ 1434‬وﻣﻊ‬ ‫اﻷﺳﻒ ﺻﺪﻗﺖ ﺗﻠﻚ اﻻﺳﺘﴩاﻓﺎت وﰲ‬ ‫ﻧﻔﺲ اﻟﺴﻨﺔ أﻳﻀﺎً‪ ،‬اﻤﺆﺳﻒ أن اﻟﻮزارات‬ ‫اﻤﻌﻨﻴﺔ ﺑﻬﺬه اﻤﺸﻜﻠﺔ ﻟﻢ ﺗﺘﻨﺒﺄ ﺑﻬﺬا‬ ‫ﻣﻊ أﻧﻬﺎ ﺗﻤﻠﻚ أدوات اﻟﺘﻨﺒﺆ ﻛﻠﻬﺎ‪ ،‬ﻣﺜﻞ‬ ‫ﻧﺴﺒﺔ اﻟﻨﻤﻮ اﻟﺴﻜﺎﻧﻲ ﻣﺜﻼً‪ ،‬وﻟﻢ ﺗﺴﻤﺢ‬ ‫ﻟﻨﻔﺴﻬﺎ ﺑﺄﺧﺬ اﺳﺘﺸﺎرة ﻣﻦ اﻤﺨﺘﺼﻦ‬ ‫ﻟﻜﻲ ﺗﻌﺎﻟﺞ ﻗﻀﻴﺔ ﻗﺒﻞ ﺣﺪوﺛﻬﺎ! وﻟﻦ‬ ‫ﻧﻨﴗ ﻣﻘﺎﻟﺔ ﺳﻠﻴﻤﺎن اﻟﻔﻠﻴﺢ اﻟﺘﻲ ﺗﻮﻗﻊ‬ ‫ﻓﻴﻬﺎ اﻧﻔﺠﺎر ﻧﺎﻗﻠﺔ اﻟﻐﺎز ﻗﺒﻞ وﻗﻮﻋﻬﺎ‪.‬‬ ‫ﺗﺠﺎﻫﻞ ﺑﻌﺾ اﻤﺆﺳﺴﺎت اﻟﺤﻜﻮﻣﻴﺔ‬ ‫ﻟﺪور اﻹﻋﻼﻣﻴﻦ اﻤﺨﻠﺼﻦ ﻳﻌﺘﱪ أﺣﺪ‬ ‫اﻟﻌﻴﻮب اﻟﺘﻲ ﺗﻘﻊ ﻓﻴﻬﺎ ﺗﻠﻚ اﻤﺆﺳﺴﺎت‬ ‫اﻟﺒﺮوﻗﺮاﻃﻴﺔ‪ .‬ﻣﺴﺆوﻟﻴﻨﺎ اﻷﻓﺎﺿﻞ‪:‬‬ ‫ﻟﻴﺴﺖ داﺋﻤﺎ ً آراؤﻛــﻢ اﻷﻣﺜﻞ أﺻﻐﻮا‬ ‫ﻤﻔﻜﺮﻳﻨﺎ ﻟﺘﻔﻴﺪوا وﺗﺴﺘﻔﻴﺪوا‪.‬‬ ‫ﻧﺎﻓﻊ زاﻳﺪ اﻟﺸﻴﺒﺎﻧﻲ‬

‫ﺁﻩ ﻳﺎ ﻏﺮﻭﺏ‬ ‫ﺍﻟﺒﻌﺎﺭﻳﻦ!‬ ‫ﻣﻨﺼﻮر اﻟﻀﺒﻌﺎن‬

‫ﻓﻬﻴﺪ اﻟﻌﺪﻳﻢ‬

‫ﻋﺒﺪاﻟﺮﺣﻤﻦ اﻟﺒﻜﺮي‬

‫ُ‬ ‫ﻛﻨﺖ ﰲ ﻏﻔﻮة ﻗﺮاﺋﻴﺔ راﺋﻌﺔ‪ ،‬أﻋﺠﺒﻨﻲ ﻗﻮل‬ ‫ﻋﻨﺪﻣﺎ‬ ‫أوﺷﻮ‪» :‬اﻟﻘﻠﺐ ﻋﲆ ﺻﻮاب‪ ،‬إن ﺧﺮت ﺑﻦ اﻟﻌﻘﻞ واﻟﻘﻠﺐ‬ ‫ﻻﺧﱰت اﻟﻘﻠﺐ‪ ،‬ﻓﺎﻟﻌﻘﻞ ِﻣﻦ ﺻُ ﻨﻊ اﻤﺠﺘﻤﻊ‪ ...‬ﻗﺪﻣﻪ ﻟﻨﺎ‬ ‫اﻤﺠﺘﻤﻊ وﻟﻢ ﻳﻜﻦ ﻫﻜﺬا ﻣﻨﺬ ﺧﻠﻖ‪ ،‬اﻟﻘﻠﺐ ﻟﻢ ﻳﻠﻮث«‬ ‫وﻟﻜﻨﻲ ﻻ أﻋﺮف ﻤﺎذا ﺗﺬﻛﺮت ﻗﻮل ﻋﲇ ﻋﺰت ﺑﻴﺠﻮﻓﻴﺘﺶ‬ ‫اﻟﺬي ﻗﺎل ﻣﺎ ﻣﻌﻨﺎه‪ :‬أﺳﻌﺪ ﻟﺤﻈﺎت ﺣﻴﺎﺗﻲ ﻫﻲ ﺗﻠﻚ‬ ‫اﻟﺘﻲ ﻳﺘﻮاﻓﻖ ﻓﻴﻬﺎ ﻗﻠﺒﻲ وﻋﻘﲇ‪ ،‬ﻓﻬﻞ ﻳﺼﺢ أن ﻧﺠﻤﻊ‬ ‫ﺑﻦ اﻟﻘﻮﻟﻦ‪ ،‬ﺑﻘﻮﻟﻨﺎ‪ :‬إن أﺳﻌﺪ اﻟﻠﺤﻈﺎت اﻟﺘﻲ ﻳﻤﺮ ﺑﻬﺎ‬ ‫اﻹﻧﺴﺎن ﻫﻲ ﺗﻠﻚ اﻟﺘﻲ ﻳﺠﺪ ﻓﻴﻬﺎ اﻤﺠﺘﻤﻊ وﻗﺪ ﺗﻨﺎﺳﻖ ﻣﻊ‬ ‫ﺣﺪﻳﺚ ﻗﻠﺒﻪ‪ ،‬اﻟﻘﻠﺐ اﻟﺬي ﻻ ﺗﻜﺬب أﺣﺎﺳﻴﺴﻪ داﺋﻤﺎً؟‬

‫ﻳﺴﺮ »ﻣﺪﺍﻭﻻﺕ« أن ﺗﺘﻠﻘﻰ‬ ‫ﻧﺘﺎج أﻓﻜﺎرﻛﻢ وآراءﻛﻢ ﻓﻲ‬ ‫ﻣﺨﺘﻠﻒ اﻟﺸﺆون‪ ،‬آﻣﻠﻴﻦ‬ ‫اﻻﻟﺘﺰام ﺑﺎﻟﻤﻮﺿﻮﻋﻴﺔ‪ ،‬واﻻﺑﺘﻌﺎد‬ ‫ﻋﻦ ا‡ﻣﻮر اﻟﺸﺨﺼﻴﺔ‪ ،‬ﺑﺸﺮط أﻻ‬ ‫ﺗﺘﺠﺎوز ‪ 500‬ﻛﻠﻤﺔ‪ ،‬وأن ﺗﻜﻮن‬ ‫ﺧﺎﺻﺔ ﺑﺼﺤﻴﻔﺔ | ﻓﻘﻂ‪،‬‬ ‫وﻟﻢ ﻳﺴﺒﻖ ﻧﺸﺮﻫﺎ‪ ،‬وأﻻ ﺗﺮﺳﻞ‬ ‫‡ي ﺟﻬﺔ أﺧﺮى‪ .‬وذﻟﻚ ﻋﻠﻰ‬ ‫ﻫﺬا اﻟﺒﺮﻳﺪ‪:‬‬

‫ﻛﻠﻤﺔ راس‬

‫ﺣﺮﻳﻖ| ﺃﺑﻬﺠﻨﻲ!‬ ‫ﻳﻮم اﻷرﺑﻌﺎء أرﺧﺖ »اﻟــﴩق« ﻟﺜﺎﻣﻬﺎ‬ ‫ﻟﺘﺒﺘﺴﻢ ﰲ ﻋﻴﺪﻫﺎ اﻷول‪ ،‬ﻓﺄﺣﺮق ﺿﻮؤﻫﺎ‬ ‫اﻤﻜﺎن ﻣﺜﻠﻤﺎ ﻛﺎﻧﺖ ﺗُﺸﻌﻞ اﻟﺰﻣﺎن دوﻣﺎً‪ ،‬وﻷﻧﻬﺎ‬ ‫اﻤﺘﻔ ﱢﺮدة؛ ﻓﻠﻢ ﺗﻜﻦ اﻟﻨﺎر رﻣﺰا ً َ‬ ‫ﻟﻠﻔﻨﺎء‪..‬‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫وﺗﻌﺎﻣﻠﺖ ﻣﻌﻪ ﺑﺠﻨﻮن ‪-‬ﻛﻤﺎ‬ ‫ﻋﻠﻤﺖ ﺑﺎﻟﺨﱪ‬ ‫ﻋﻠﻤﺘﻨﻲ ﻫﻲ‪ -‬وﻟﻢ أﺗﺼﻞ ﻷﻃﻤﱧ ﻟﻴﻘﻴﻨﻲ أن‬ ‫َ‬ ‫»اﻟﺨﱪ« اﻟﺬي ﻟﻢ ﻳﻨﺞُ‬ ‫اﻟﻔﺎﻋﻞ ﻣﺎ ﻫﻮ ﺳﻮى‬ ‫ﻣﻦ ﻣﻄﺎردﺗﻬﺎ‪ ،‬ﻓﺎرﺗﻤﻰ ﺑﻦ ﻳﺪﻳﻬﺎ‪ ،‬وأﺣﺮﻗﺘﻪ‬ ‫ﺑﻨﻈﺮ ٍة ﻓﺎﺗﻨﺔ!‬

‫• ﺷﺒﺎﺑﻨﺎ اﻟﺬﻳﻦ أزﻫﻖ »اﻟﺠﻬﻞ« أرواﺣﻬﻢ ﰲ ﻣﻘﻄﻊ‬ ‫»ﺗﻔﺤﻴﻂ ﻏﺮوب اﻟﺒﻌﺎرﻳﻦ« اﻷﺧﺮ! ﻋﻨﺪﻣﺎ ﻳﺮﻳﺪ أﺣﺪ أن‬ ‫ﻳﻜﺘﺐ أو ﻳﺘﺤﺪث ﻋﻦ ﻫﺬا‪ ،‬ﻛﻴﻒ ﺳﻴﻌﱪ؟!‬ ‫• أﺑﺤﺚ ﻋﻦ أﺣﺪ أﺣﻤّ ﻠﻪ اﻤﺴﺆوﻟﻴﺔ‪ ،‬ﻓﻠﻢ أﺟﺪ!‬ ‫• »اﻟﻘﺼﺎص« ﻟﻢ ﻳﻨﻪ »اﻟﻘﺘﻞ«!‬ ‫ ﻗﻠﺖ ﺳﺎﺑﻘﺎً‪ :‬إن ﻋﺮض »اﻤﻔﺤﻂ« ﰲ اﻹﻋﻼم ﺑﺼﻮرة‬‫»اﻟﻐﺒﻲ اﻤﺘﺨﻠﻒ« ﺳﻴﺴﻬﻢ ﰲ اﻟﺤﺪ ﻣﻦ ﻫﺬه »اﻟﺠﺮﻳﻤﺔ«!‬ ‫• ﻟﻸﺳﻒ!‪ ،‬اﻤﻔﺤﻂ ﻳﻈﻬﺮ ﰲ اﻟﺪراﻣﺎ واﻟﱪاﻣﺞ اﻟﺘﻮﻋﻮﻳﺔ‬ ‫ﺑﺼﻮرة »اﻟﺸﺎب اﻟﻔﻬﻠﻮي«!‪ ،‬وﻫﺬا ﺧﻄﺮ‪ ،‬ﻷﻧﻪ ذو‬ ‫ﺣﻈﻮة ﻟﺪى اﻟﺸﺒﺎب اﻟﺠﺎﻫﻞ!‬ ‫• دﻋﻮﻧﺎ ﻧﺠﺮب!‬

‫‪aladeem@alsharq.net.sa‬‬

‫‪aldabaan@alsharq.net.sa‬‬

‫ﺣﺮﻳﻖ |‪ ..‬ﺷﻜﺮﺍ ﻟﻜﻞ ﻳﺪ ﺷﺎﺭﻛﺖ ﻓﻲ ﺗﺨﻔﻴﻒ ﺍﻷﻟﻢ‬ ‫ﻗﺒﻴﻞ ﻣﻨﺘﺼﻒ اﻟﻠﻴﻞ ﺑﺪﻗﺎﺋﻖ ﻳﺴﺮة وﻷول‬ ‫ﻣﺮة أﺗﺄﺧﺮ ﰲ ﺗﺼﻔﺢ »ﻣﻌﺸﻮﻗﺘﻲ اﻟﴩق« ﻓﺠﺄة‬ ‫وﻗﻌﺖ ﻋﻴﻨﺎي ﻋﲆ ﻋﻨﻮان ﻣﻘﺎل ﺳﻌﺎدة رﺋﻴﺲ‬ ‫اﻟﺘﺤﺮﻳﺮ اﻷﺳﺘﺎذ اﻟﻜﺮﻳﻢ ﻗﻴﻨﺎن اﻟﻐﺎﻣﺪي اﻟﺬي‬ ‫ﻛﺎن ﻳﺤﻤﻞ ﻋﻨﻮان » ﺣﺮﻳﻖ اﻟﴩق ‪ :‬ﺗﻌﺎﻇﻢ‬ ‫اﻟﺪفء ﰲ ﺟﻨﺒﻴﻚ ﻓﺎﺷﺘﻌﻼ « ﻓﻬﺎﻟﻨﻲ ﻣﺎ ﺣﻤﻠﺘﻪ‬ ‫ﺳﻄﻮر ﺗﻠﻚ اﻤﻘﺎﻟﺔ اﻟﺘﻲ ﻛﺎﻧﺖ ﺗﺸﻊ إﻳﻤﺎﻧﺎ ً‬ ‫ﻋﻤﻴﻘﺎ ً وﻳﻘﻴﻨﺎ ً رﻓﻴﻌﺎ ً وﺛﺒﺎﺗﺎ ﻻ ﻳﺤﺴﻨﻪ ﰲ زﻣﻦ‬ ‫اﻟﻜﻮارث واﻤﻠﻤﱠ ﺎت إﻻ اﻷﺑﻄﺎل واﻷﻓﺬاذ ! ﻟﻘﺪ‬ ‫ﻛﺎﻧﺖ ﻋﺒﺎرات اﻟﺤﻤﺪ ﻟﻠﻪ اﻟﺘﻲ اﺳﺘﻬﻞ ﺑﻬﺎ ﺣﺪﻳﺜﻪ‬ ‫اﻟﻘﻠﺒﻲ ﻟﺠﻤﻴﻊ ﻗﺎرﺋﻲ ﺟﺮﻳﺪة اﻟﴩق وﻣﺤﺒﻴﻪ ﰲ‬ ‫ﺗﻜﺮار ﻳﴚ ﺑﺮﺳﻮخ اﻹﻳﻤﺎن ﺑﺎﻟﻘﺪر ﻓﻌﻼً ‪ ،‬ﺑﺎﻟﺮﻏﻢ‬ ‫ﻣﻦ ﻓﺪاﺣﺔ اﻟﻜﺎرﺛﺔ واﺗﺴﺎع ﺣﺠﻢ اﻟﺨﺴﺎرة ﰲ‬ ‫اﻤﺎﻛﻴﻨﺔ اﻹﻋﻼﻣﻴﺔ وأﺟﻬﺰة وﻣﻜﺎﺗﺐ اﻟﺪور اﻟﺜﺎﻟﺚ‬ ‫ﺑﺮﻣﺘﻪ‪ ،‬ﻣﻦ ﺣﺎﺳﺒﺎت وإﻣﻜﺎﻧﺎت ﺑﺎﻫﻈﺔ وﻣﻜﻠﻔﺔ‬ ‫ﺗﺸﻜﻞ ﺧﺴﺎرة ﻛﺒﺮة‪ ،‬إﻻ إﻧﻬﺎ ﺗﻬﻮن أﻣﺎم ﻧﺠﺎة‬

‫اﻟﻜﻮادر اﻟﻮﻇﻴﻔﻴﺔ اﻟﺬﻳﻦ أﺛﺒﺘﻮا‬ ‫ﻛﻤﺎ وﺻﻒ ﺳﻌﺎدة رﺋﻴﺲ اﻟﺘﺤﺮﻳﺮ‬ ‫وﻻءﻫﻢ وﻗﻤﺔ وﻓﺎﺋﻬﻢ ورﺟﻮﻟﺘﻬﻢ‬ ‫اﻟﺒﺎﺳﻠﺔ ﰲ ﻣﻮاﺟﻬﺔ اﻟﺤﺪث اﻟﻨﺎري‬ ‫ا ُﻤﺤﺮق !! ﻟﻘﺪ ﻫﺰ ﻣﻘﺎﻟﻚ ﻳﺎ ﻗﻴﻨﺎن‬ ‫ﺑﺎﻷﻣﺲ ﻗﻠﺐ ﻛﻞ وﺟﺪان واﻟﻪ ﺑﺎﻟﴩق‬ ‫‪ ..‬اﻟــﴩق اﻟﺘﻲ أﺗﺖ ﺑﻤﺎ ﻟﻢ ﺗﺄت‬ ‫ﺑﻪ اﻷواﺋﻞ وإن ﻛﺎﻧﺖ ﺣﺪﻳﺜﺔ ﻋﻬ ٍﺪ‬ ‫ﺑﺎﻟﺼﺪور؛ ﻓﻘﺪ ﺣﻮت اﻟﻄﺮح اﻤﺘﻤﻴﺰ‬ ‫واﻟﺨﱪ اﻷﻛﻴﺪ واﻟﻮاﻗﻌﻴﺔ واﻤﺼﺪاﻗﻴﺔ وروﻋﺔ‬ ‫اﻟﺘﺒﻮﻳﺐ واﻹﺧﺮاج واﻟﻨﺨﺐ اﻤﺸﺎرﻛﺔ وﻛﻮﻛﺒﺔ‬ ‫راﺋﻌﺔ ﻣﻦ ﺻﻨﱠﺎع اﻟﺮأي واﻤﱪزﻳﻦ ﰲ إﺿﻔﺎء‬ ‫اﻷﻟﻖ اﻟﺼﺤﻔﻲ اﻟﺬي ﻳﴪ اﻟﻨﺎﻇﺮﻳﻦ ﻣﻦ ﻣﺤﺒﻦ‬ ‫وﻗﺎرﺋﻦ وﻣﺘﺎﺑﻌﻦ ﺑﻠﻬﻒ ﻋﲆ اﻣﺘﺪاد ﺟﻐﺮاﻓﻴﺘﻨﺎ‬ ‫اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ واﻹﺳﻼﻣﻴﺔ وﻋﲆ ﻣﺴﺘﻮى اﻟﻌﺎﻟﻢ ﺑﺄﴎه‬ ‫وأﻳﻨﻤﺎ ﻛﺎﻧﺖ اﻟﴩق ﺣﺎﴐ ًة ﻣﻦ ﻣﺴﺎﺣﺔ ﻫﺬا‬

‫اﻟﻜﻮن اﻟﻔﺴﻴﺢ ﰲ ﻗﻠﻮب ﻗ ّﺮاﺋﻬﺎ ‪..‬‬ ‫ﻟﻢ ﻳﻜﻦ ﻟﻔﻴﻒ اﻤﺤﺒﻦ اﻟﺬﻳﻦ ﻫﺎﻟﻬﻢ‬ ‫اﻟﺤﺪث وﺻﺪﻣﺘﻬﻢ اﻟﻔﺎﺟﻌﺔ وﺷﺎرﻛﻮا‬ ‫ﺑﻘﻠﻮﺑﻬﻢ وأﺑﺪاﻧﻬﻢ وﺑﺴﻮاﻋﺪ ﻗﻮﻳﺔ‬ ‫ﻟﺘﺨﻔﻴﻒ اﻤﺼﺎب ﻟﻢ ﻳﻜﻮﻧﻮا إﻻ دﻟﻴﻼً‬ ‫ﺣﻴًﺎ وﺷﺎﻫﺪا ً ﻋﲆ ﺳﻌﺔ اﻟﻮﻻء وﺻﺪق‬ ‫اﻻﻧﺘﻤﺎء ﻟـ»ﻟﴩق«‪ ،‬ﻓﻔﻲ ﻣﻜﺎن‬ ‫اﻤﻮاﺳﺎة واﻟﻌﺰاء ﻤﺼﺎﺑﻜﻢ أﺿﻊ‬ ‫ﺗﻬﻨﺌﺘﻲ واﻧﺒﻬﺎري ﺑﻘﺪراﺗﻜﻢ اﻟﻔﺎﺋﻘﺔ‪،‬‬ ‫ﻣﻦ ﻳﺴﺘﻄﻴﻊ أن ﻳﺘﺨﻴﻞ ﺻﺤﻴﻔﺔ ﺗﺨﻮض ﺣﺎدﺛﺔ‬ ‫ﺣﺮﻳﻖ ﻛﻤﺎ وﺻﻔﺘﻬﺎ أﻳﻬﺎ اﻟﺮﺋﻴﺲ اﻟﻔﺬ أن ﺗﺘﻐﻠﺐ‬ ‫ﻋﲆ ﻣﺸﺎﻋﺮ اﻻﺿﻄﺮاب وﻫﻮل اﻤﺼﺎب ﻓﺘﻨﺒﻌﺚ‬ ‫ﺑﻜﺎﻣﻞ ﻧﺴﺨﺘﻬﺎ وﻣﻦ أﻳﻦ ؟! ﻟﺘﺼﺪر ﻣﻦ ﻗﻠﺐ‬ ‫اﻟﺤﺪث ! إﻧﻪ اﻟﺘﻔﻮّق ! إﻧﻪ اﻟﺘﺤﺪي ! وﻟﻮ ﻟﻢ ﻳﻜﻦ‬ ‫وراء ﻫﺬه اﻟﻔﺎﺗﻨﺔ » اﻟﴩق« رﺟﺎل ﻣﻦ اﻟﻌﻈﻤﺔ‬ ‫ﺑﻤﻜﺎن ﻤﺎ ﻛﺎﻧﺖ ﺗﺴﺘﻄﻴﻊ أن ﺗﺼﺪر ﰲ ﻳﻮم‬

‫أﳻ‬ ‫اﺣﱰاﻗﻬﺎ ﻋﺪدا ً ﻳﻘﺮأه اﻤﻸ ‪ ..‬ﺑﺼﻮر ﺗﻔﻴﺾ ً‬ ‫وﺣﺰﻧﺎ ً وﺗﻠﻔﺎ ً ﻛﺒﺮا ً ﰲ اﻤﻤﺘﻠﻜﺎت‪ ،‬وﻟﻜﻨﻬﺎ ﺗﻔﻴﺾ‬ ‫ﰲ اﻟﺠﺎﻧﺐ اﻵﺧﺮ‪ -‬ﺟﺎﻧﺐ اﻷرواح اﻟﻌﻠﻴﺎ‪ -‬ﺗﻔﺎؤﻻ ً‬ ‫ووﻓﺎ ًء ﻣﻨﻘﻄﻊ اﻟﻨﻈﺮ ﻓﻬﻨﻴﺌﺎ ً أﻳﻬﺎ اﻟﺮﺋﻴﺲ ﻫﺬا‬ ‫اﻟﻨﺠﺎح اﻟﺒﺎﻫﺮ ﺑﻌﺪ ﻟﻄﻒ اﻟﻠﻪ اﻟﻘﺪﻳﺮ ﻤﺆﺳﺴﺘﻜﻢ‬ ‫اﻹﻋﻼﻣﻴﺔ اﻤﺘﻤﻴﺰة ﰲ واﻗﻌﻨﺎ اﻤﻌﺎﴏ‪ ،‬وﻤﺴﺔ‬ ‫وﻓﺎء ﻣﻦ ﻗﺎرئ ﺗﺄﺧﺮ ﺑﺠﺴﺪه ﻋﻦ اﻹﺳﻬﺎم ﰲ‬ ‫ﺗﺤﻮﻳﻞ اﻟﻨﺎر إﱃ رﻣﺎد‪ ،‬إﻻ إﻧﻪ ﻳﺘﻮﺟﻪ ﺑﺸﻜﺮه‬ ‫اﻤﺨﻠﺺ ﻟﻜﻞ ﻳﺪ ﺷﺎرﻛﺖ ﰲ ﺗﺨﻔﻴﻒ أﻟﻢ اﻟﻮاﻗﻌﺔ‬ ‫ﻋﲆ اﻟﴩق‪ ،‬ﺣﻔﻈﻜﻢ اﻟﻠﻪ ﻣﻦ ﻛﻞ ﺳﻮء وﻧﴩ‬ ‫اﻷﻣﻦ واﻷﻣﺎن ﻋﲆ ﺻﺤﻴﻔﺘﻜﻢ وأﻧﻔﺴﻜﻢ‪ ،‬ﺗﺤﻴﺔ‬ ‫ﺣﺐ ووﻓﺎء ﻣﻦ ﻗﺎرئ ﻣﻦ اﻟﺠﻨﻮب ﻳﻤﻢ وﺟﻬﺘﻪ‬ ‫ﻧﺤﻮ اﻟﴩق‪.‬‬ ‫ﻣﻌﺎذ اﻟﺤﺎج ﻣﺒﺎرﻛﻲ‬

‫ﺣﺼﻨﺘﻚ ﺑﺎﺳﻢ ﺍﷲ ﻳﺎ |‬ ‫ﻋﻨﺪﻣﺎ ﻗﺮأت ﺧﱪ اﺣﱰاق »اﻟــﴩق« اﻟﺘﻲ‬ ‫ُ‬ ‫ﺷﻬﺪت ﻣﻴﻼدَﻫﺎ ﺷﻌﺮت وﻛﺄن ﻣﻨﺰﱄ اﻟﺬي اﺣﱰق‪،‬‬ ‫ً‬ ‫وﻟﺴﺎن ﻳﺘﻤﺘﻢ ﺑﺎﻤﻌﻮﱢذات‪،‬‬ ‫‪،‬‬ ‫ﺎ‬ ‫ﺧﻮﻓ‬ ‫ﻳﻨﺒﺾ‬ ‫وﺑﻘﻠﺐ‬ ‫ٍ‬ ‫رﻛﻀﺖ إﱃ ﻫﺎﺗﻔﻲ ﻷﻃﻤﱧ ﻋﲆ زﻣﻴﻼت وزﻣﻼء أُﻛﻦ‬ ‫ﻟﻬﻢ ﻣﻦ اﻻﺣﱰام اﻟﻜﺜﺮ‪ ،‬اﻷﺳﺘﺎذ »ﻗﻴﻨﺎن اﻟﻐﺎﻣﺪي«‬ ‫اﻟﺬي ﺗﻤﻨﻰ ﱄ اﻟﺘﻮﻓﻴﻖ ﰲ اﻧﺘﻘﺎﱄ اﻤﻬﻨﻲ ﻣﻦ ﺻﺤﻴﻔﺔ‬ ‫»اﻟﴩق« إﱃ إﻣﺎرة دﺑﻲ‪ ،‬واﻷﺳﺘﺎذ »ﺧﺎﻟﺪ ﺻﺎﺋﻢ‬ ‫اﻟﺪﻫﺮ« اﻟﺬي دﻋﻤﻨﻲ وزﻣﻴﻼﺗﻲ ﰲ اﻤﺠﺎل اﻟﺮﻳﺎﴈ‪.‬‬ ‫ﻛﻤﺎ ﻛﻨﺖ ﻋﲆ ﺗﻮاﺻﻞ ﻣﺴﺘﻤﺮ ﻣﻊ اﻟﺰﻣﻴﻠﺔ‬ ‫واﻷﺧﺖ »ﻏﺎدة ﻣﺤﻤﺪ« اﻟﺘﻲ ﻟﻢ ﺗﺘﻮﻗﻒ ﻋﻦ ﺗﺰوﻳﺪي‬ ‫ﺑﺎﻟﺠﺪﻳﺪ وﻃﻤﺄﻧﺘﻲ ﻋﲆ اﻟﺠﻤﻴﻊ ﻣﻦ ﺧﻼل ﺗﻐﺮﻳﺪاﺗﻬﺎ‬ ‫ﻋﲆ ﺣﺴﺎب ﺻﺤﻴﻔﺔ »اﻟﴩق« ﰲ »ﺗﻮﻳﱰ«‪ ،‬ﻛﻤﺎ‬ ‫ﻛﻨﺖ ﻣﺘﺎﺑﻌﺔ ﻟﺘﻐﺮﻳﺪات اﻟﺰﻣﻼء »ﺳﻌﻴﺪ ﻣﻌﺘﻮق‪،‬‬

‫وواﺋﻞ اﻤﺴﻨﺪ‪ ،‬وﻧﻌﻴﻢ ﺗﻤﻴﻢ اﻟﺤﻜﻴﻢ«‪،‬‬ ‫وﰲ داﺧﲇ رﻏﺒﺔ ﻛﺒﺮة ﰲ اﻟﺤﻀﻮر إﱃ‬ ‫اﻟﺴﻌﻮدﻳﺔ ﻣﺨﺘﴫة اﻤﺴﺎﻓﺔ ﺑﻦ دﺑﻲ‬ ‫واﻟﺪﻣﺎم؛ ﻓﻘﻂ ﻷﻃﻤﱧ ﻋﲆ »اﻟﴩق«‬ ‫وﻣﻦ ﻓﻴﻬﺎ ﻣﻦ زﻣﻴﻼت وزﻣﻼء‪.‬‬ ‫وﺑــﺪﻻ ً ﻣﻦ أن أﺑﻌﺚ ﺑﺮﺳﺎﺋﻞ‬ ‫ﺗﻬﻨﺌﺔ ﻟﺰﻣﻼﺋﻲ اﻟﺬﻳﻦ ﺷﺎرﻛﺘﻬﻢ ﺣﻠﻢ‬ ‫اﻟﺘﺄﺳﻴﺲ وﻓﺮﺣﺔ اﻻﻧﻄﻼق وإﺧﺮاج‬ ‫اﻟﻌﺪد اﻷول؛ ﺑﻌﺜﺖ ﺑﺮﺳﺎﺋﻞ اﻟﺴﺆال‬ ‫واﻻﻃﻤﺌﻨﺎن واﻟﺪﻋﻮات ﻟﺰﻣﻼء ﻛﺎن ﱄ ﻣﻌﻬﻢ‬ ‫ذﻛﺮﻳﺎت ﻋﻤﻞ وﻛﻔﺎح ﰲ اﻟﺒﺤﺚ ﻋﻦ اﻟﺤﻘﻴﻘﺔ‪ ،‬اﻟﺘﻲ‬ ‫ﺟﻌﻠﺖ ﻣﻦ اﻟﻮﻟﻴﺪة »اﻟﴩق« ﻋﻤﻼﻗﺔ ﺑﻦ ﻋﻤﺎﻟﻘﺔ‬ ‫َ‬ ‫اﻟﺨﱪ‪.‬‬

‫ﻧﻌﻢ! اﺷﺘﻌﻠﺖ اﻟــﴩق ﰲ ﻋﻴﺪ‬ ‫ﻣﻴﻼدﻫﺎ ﺑﺪﻻ ً ﻣﻦ أن ﺗﻄﻔﺊ ﺷﻤﻌﺘﻬﺎ‬ ‫اﻷوﱃ ﻟﺘﺸﻌﻞ ﻣﻌﻬﺎ روح اﻟﺘﺤﺪي ﻣﻦ‬ ‫ﺟﺪﻳﺪ ﺑﺈﺧﺮاﺟﻬﺎ ﻋﺪدﻫﺎ اﻷول ﺑﻌﺪ‬ ‫اﻟﺴﻨﺔ وﺳﻂ ﺗﻌﺎون ﻏﺮ ﻣﺴﺘﻐﺮب‬ ‫ﻣﻦ ﻣﻨﺎﻓﺴﺘﻬﺎ وﺷﻘﻴﻘﺘﻬﺎ ﰲ اﻤﻨﻄﻘﺔ‬ ‫اﻟﴩﻗﻴﺔ‪ ،‬اﻟﺰﻣﻴﻠﺔ »اﻟﻴﻮم« اﻟﺘﻲ ﻋﺮﺿﺖ‬ ‫ﻣﻜﺎﺗﺒﻬﺎ ﺑﺎﻟﻜﺎﻣﻞ ﻟﻔﺮﻳﻖ »اﻟﴩق«‪ ،‬إﱃ‬ ‫ﺟﺎﻧﺐ ﻣﻜﺎﺗﺐ اﻟﺼﺤﻒ اﻷﺧﺮى‪ ،‬وﺑﺪﻋﻢ‬ ‫ﻛﺒﺮ ﻣﻦ وزارة اﻹﻋﻼم‪ ،‬وﻣﻦ أﻣﺮ اﻤﻨﻄﻘﺔ اﻟﴩﻗﻴﺔ‬ ‫وﻧﺎﺋﺒﻪ‪ ،‬اﻟﺬﻳﻦ أﺛﺒﺘﻮا أن اﻹﻋﻼم اﻟﺴﻌﻮدي ﻋﲆ‬ ‫ﻳﺪ واﺣﺪة وﻗﻠﺐ واﺣﺪ‪ ،‬وأن اﻤﻨﺎﻓﺴﺔ اﻟﺘﻲ ﺑﻴﻨﻬﻢ‬ ‫ٌ‬ ‫»ﻣﻨﺎﻓﺴﺔ ﴍﻳﻔﺔ«‪.‬‬

‫و« ُربﱠ ﺿﺎرة ﻧﺎﻓﻌﺔ«‪ ،‬ﻓﻤﺎ ﺣﺼﻞ ﻟـ »ﻟﻠﴩق«‬ ‫ﻛﺸﻒ ﻣﺪى ﻣﻜﺎﻧﺔ اﻟﺼﺤﻴﻔﺔ ﻟﺪى زﻣﻴﻼﺗﻬﺎ ﻣﻦ‬ ‫اﻟﺼﺤﻒ‪ ،‬وﻋﻨﺪ ﻗﺮاﺋﻬﺎ واﻤﺴﺆوﻟﻦ ﰲ اﻤﻤﻠﻜﺔ‬ ‫اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ اﻟﺴﻌﻮدﻳﺔ‪ ،‬وأﻛﱪ دﻟﻴﻞ ﻋﲆ ذﻟﻚ ﻣﺎ ﻛﺘﺐ‬ ‫رﺋﻴﺲ ﺗﺤﺮﻳﺮ ﺻﺤﻴﻔﺔ »اﻟﴩق« ﰲ ﻣﻘﺎﻟﻪ ﻣﻦ‬ ‫ﻣﻜﺘﺐ اﻤﺪﻳﺮ اﻟﻌﺎم‪ ،‬اﻷﻣﺮ اﻟﺬي ﺟﻌﻠﻨﻲ أﻓﺘﺨﺮ أﻧﻨﻲ‬ ‫ﻛﻨﺖ ﻣﻦ أﴎة »اﻟﴩق«‪.‬‬ ‫ﺗﻐﺮﻳﺪة أﻣﻞ‪:‬‬ ‫ﺣﺼﻨﺘﻚ ﺑﺎﺳﻢ اﻟﻠﻪ ﺛﻼث ﻣﺮات ﻳﺎ »اﻟﴩق«‪،‬‬ ‫ﺑﺴﻢ اﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻚ‪ ..‬ﺑﺴﻢ اﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻚ‪ ..‬ﺑﺴﻢ اﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻚ‪،‬‬ ‫ﻣﻦ ﻋﻦ ﻛﻞ ﺣﺎﺳﺪ‪.‬‬ ‫أﻣﻞ إﺳﻤﺎﻋﻴﻞ‬

‫ﺟﺎﻣﻌﺔ ﺍﻟﻤﺠﻤﻌﺔ ﺗﺴﻌﻰ ﻟﻤﻮﺍﻛﺒﺔ ﺍﻟﺠﺎﻣﻌﺎﺕ ﺍﻟﻌﺎﻟﻤﻴﺔ‬ ‫ﺟﺎﻣﻌﺔ اﻤﺠﻤﻌﺔ ﻣﻦ اﻟﺠﺎﻣﻌﺎت اﻟﺘﻲ ﻳﺸـﻬﺪ ﻟﻬﺎ‬ ‫ﻃﻼﺑﻬـﺎ وﻃﺎﻟﺒﺎﺗﻬﺎ ﰲ ﺗﻄﻮﻳﺮ اﻤﺮاﻓﻖ اﻟﺘﻌﻠﻴﻤﻴﺔ‬ ‫وﺣﺴـﻦ اﻟﺘﺨﻄﻴـﻂ اﻹداري ﻟﻬﺎ‪ .‬وﺟـﻮد ﺧﺎﻟﺪ‬ ‫ﺑﻦ ﺳـﻌﺪ اﻤﻘﺮن ﰲ ﻫﺮم ﺟﺎﻣﻌـﺔ اﻤﺠﻤﻌﺔ ﻳﻌﺪ‬ ‫ﻣﻜﺴـﺒﺎ ً ﻣﻤﻴﺰا ً ﻟﺪى ﻫﺬه اﻟﺠﺎﻣﻌـﺔ ﺣﻴﺚ ﺗﺒﺪو‬ ‫ﺟﻬﻮده واﺿﺤﺔ ﰲ ﺗﻄﻮﻳﺮﻫﺎ‪.‬‬ ‫ﻛﻤـﺎ أن ﻣﺴـﺘﻮى اﻷداء اﻟﺘﻌﻠﻴﻤـﻲ ﻣـﻦ ﻫﻴﺌـﺔ‬ ‫أﻋﻀـﺎء اﻟﺘﺪرﻳـﺲ ﻣﻮﻓﻖ ﺟـﺪا ً ﻧﻈﺮا ً ﻟﺤﺴـﻦ‬

‫اﺧﺘﻴﺎرﻫـﻢ‪ .‬وﻣﻊ ذﻟﻚ ﻓﺈﻧﻨﺎ ﻧﻄﻤﺢ إﱃ أن ﻳﻜﻮن‬ ‫ﻫﻨـﺎك ﻣﺰﻳﺪ ﻣﻦ اﻟﺘﻘـﺪم وﻣﻮاﻛﺒـﺔ اﻟﺠﺎﻣﻌﺎت‬ ‫اﻟﻌﺎﻤﻴـﺔ ﰲ ﺟﻤﻴـﻊ ﻣﺠﺎﻻﺗﻬـﺎ ﻟﺨﺪﻣـﺔ ﻃـﻼب‬ ‫وﻃﺎﻟﺒـﺎت ﺟﺎﻣﻌﺔ اﻤﺠﻤﻌﺔ ﻤﺎ ﻫـﻢ ﺑﺤﺎﺟﺔ إﻟﻴﻪ‬ ‫ﻣـﻦ اﻟﺘﻘﺪم واﻟﻌﻄـﺎء ﺑﺎﻻﺳـﺘﻔﺎدة ﻣﻦ ﺧﱪات‬ ‫اﻟﺠﺎﻣﻌﺎت اﻤﺘﻘﺪﻣﺔ واﻷﻛﺜﺮ ﻧﺠﺎﺣﺎً‪.‬‬ ‫وﰲ ﻇـﻞ اﻫﺘﻤـﺎم ﻣﺪﻳـﺮ ﺟﺎﻣﻌـﺔ اﻤﺠﻤﻌـﺔ ﰲ‬ ‫اﻟﺴـﻌﻲ ﻟﺘﻄﻮﻳﺮﻫـﺎ ﻟﺘﻜﻮن أﻓﻀـﻞ اﻟﺠﺎﻣﻌﺎت‬

‫اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ وﻟﺘﻮاﻛـﺐ اﻟﺠﺎﻣﻌـﺎت اﻷﻛﺜﺮ ﺧﱪة‬ ‫ﻋﲆ اﻤﺴﺘﻮى اﻹداري واﻟﺘﻌﻠﻴﻤﻲ ﻟﺨﺪﻣﺔ ﺟﻤﻴﻊ‬ ‫ﻃﻼب وﻃﺎﻟﺒﺎت ﺟﺎﻣﻌﺔ اﻤﺠﻤﻌﺔ‪ ،‬ﻓﻘﺪ ﺷـﻬﺪﻧﺎ‬ ‫ﻛﺜـﺮا ﻣﻦ اﻟﺘﻮﺳـﻌﺎت ﰲ اﻟﺠﺎﻣﻌﺔ ﻣـﻦ اﻓﺘﺘﺎح‬ ‫ﻋﺪد ﻣﻦ اﻟﻜﻠﻴﺎت ﰲ ﺟﻤﻴـﻊ ﻣﺤﺎﻓﻈﺎت ﻣﻨﻄﻘﺔ‬ ‫ﺳـﺪﻳﺮ وﻣﻨﻬـﺎ اﻓﺘﺘـﺎح ﻛﻠﻴﺔ ﰲ ﺗﻤـﺮ وﺣﻮﻃﺔ‬ ‫ﺳـﺪﻳﺮ واﻟﺰﻟﻔـﻲ وﰲ اﻟﻘﺮﻳـﺐ ﻫﻨـﺎك ﻋﺪد ﻣﻦ‬ ‫اﻟﻜﻠﻴـﺎت ﺳـﻮف ﺗﻔﺘﺢ ﰲ ﺟﻼﺟـﻞ وﻏﺮﻫﺎ ﻣﻦ‬

‫ﻣﺤﺎﻓﻈﺎت اﻤﻨﻄﻘﺔ‪.‬‬ ‫وﻻﺷـﻚ أن ﻛﻞ ﻫﺬه اﻟﺠﻬﻮد ﺗﺄﺗﻲ ﺑﺪﻋﻢ اﻟﻘﻴﺎدة‬ ‫اﻟﺮﺷـﻴﺪة ﻟﺮﻗـﻲ ﺟﺎﻣﻌـﺎت اﻤﻤﻠﻜـﺔ ﻟﻸﻓﻀﻞ‪،‬‬ ‫وﺑﻤﺘﺎﺑﻌـﺔ ﻣﺪﻳﺮ ﺟﺎﻣﻌـﺔ اﻤﺠﻤﻌﺔ ﻤﻮاﺻﻠﺔ ﻫﺬا‬ ‫اﻟﻌﻤﻞ اﻤﺤﻤﻮد ﻟﺨﺪﻣﺔ اﻟﺠﺎﻣﻌﺔ‪.‬‬ ‫ﻧﺎﻳﻒ اﻟﺤﺎﺑﻮط‬

‫ﺗﻌﻠﻴﻤﻨﺎ ﻭﺿﺮﻳﺒﺔ ﺍﻹﺣﻼﻝ ﺩﻭﻥ ﺇﺑﺪﺍﻝ‬ ‫ﻋﻨﺪﻣﺎ ﻳﺘﻨﺎول اﻟﺸـﺨﺺ ﻃﻌﺎﻣـﻪ اﻤﺤﺒﺐ إﱃ ﻗﻠﺒﻪ وﺟﻮﻓﻪ‬ ‫وﻧﻔﺴـﻪ ﺑﺎﻟﻴﻮم واﻟﻠﻴﻠﺔ ﺛﻼث ﻣـﺮات وﻳﻜﺮر ﻧﻔﺲ اﻟﻄﻌﺎم‬ ‫ﻏﺪا ً وﻳﺴﺘﻤﺮ ﰲ ﺗﻜﺮاره ﰲ اﻟﻴﻮم اﻟﺬي ﻳﻠﻴﻪ‪ ،‬وﻫﻜﺬا ﻳﺴﺘﻤﺮ‬ ‫ﻣـﺪة ﻃﻮﻳﻠﺔ ﻋـﲆ ﻧﻔﺲ اﻟﻄﻌـﺎم ﻓﺈﻧﻪ ﻳﺼـﺎب ﺑﴚء ﻣﻦ‬ ‫اﻟﺘﺨﻤﺔ واﻻﻛﺘﺌﺎب واﻟﺘﺸﺒﻊ‪ ،‬وﻳﺼﺒﺢ ﻣﻊ ﻣﺮور اﻷﻳﺎم ذﻟﻚ‬ ‫اﻟﻄﻌﺎم ﻣـﻦ اﻤﻜﺮوﻫﺎت اﻟﺘﻲ ﻗﺪ ﺗﻌﺎﻓﻬﺎ ﻧﻔﺴـﻪ وﻳﺘﺠﻨﺐ‬ ‫ﺗﻨﺎوﻟـﻪ ﻣﺮة أﺧـﺮى؛ ﻛﻮﻧﻪ ﻗـﺪ وﺻﻞ ﻤﺮﺣﻠـﺔ أﺧﺮة ﻣﻦ‬ ‫ﻣﺮاﺣـﻞ اﻟﺮﻏﺒـﺔ ﰲ اﻟﺘﺠﺪﻳﺪ وﺗﻐﻴﺮ ذﻟـﻚ اﻟﱪﻧﺎﻣﺞ اﻤﻤﻞ‪.‬‬ ‫وﻛﺬﻟـﻚ ﻧﻔﺲ اﻟﺤﺎﻟﺔ ﺗﻨﻄﺒﻖ وﻳﻤﺮ ﺑﻬﺎ اﻟﻌﺎﻣﻠﻮن ﰲ ﻣﺠﺎل‬ ‫اﻟﱰﺑﻴﺔ واﻟﺘﻌﻠﻴﻢ ﰲ ﺑﻼدﻧﺎ ﺧﺎﺻﺔ ﻣﻦ ﻛﺎن ﻳﻨﺘﺴﺐ وﻳﻌﻤﻞ‬ ‫ﺑﺎﻤﻴـﺪان اﻟﱰﺑـﻮي وأﻋﻨﻲ اﻹدارﻳـﻦ اﻟﻌﺎﻣﻠﻦ ﰲ اﻤﺪارس‬

‫)ﻣﺪﻳﺮ ‪ -‬وﻛﻴﻞ ‪ -‬ﻣﺮﺷـﺪ ‪ -‬ﻛﺎﺗﺐ(‪.‬‬ ‫ﻓﻔﻲ اﻟﺴـﺎﺑﻖ وﻻ أﺗﺬﻛﺮ ﺗﻠﻚ اﻟﺴﻨﺔ اﻟﺘﻲ ﺗﻢ‬ ‫ﻓﻴﻬﺎ إرﺳـﺎل ﺗﻌﻤﻴﻢ ﻋﺎﺟـﻞ ﻟﺠﻤﻴﻊ ﻣﺪارس‬ ‫اﻟﺒﻨـﻦ‪ ،‬اﻟﺬي ﻳﺘﻤﺤـﻮر ﻣﻮﺿﻮﻋﻪ ﺣﻮل ﻧﻴﺔ‬ ‫وﻗﺮار وزارة اﻟﱰﺑﻴﺔ واﻟﺘﻌﻠﻴﻢ اﺗﺒﺎع ﺳﻴﺎﺳﺔ‬ ‫ﺟﺪﻳﺪة وﺧﻄﺔ ﻣﺘﺠـﺪدة ﻓﻴﻤﺎ ﻳﺨﺺ أﻫﻤﻴﺔ‬ ‫ﺗﺤﺮﻳـﻚ اﻹدارﻳـﻦ واﻻﻋﺘﻤـﺎد ﻋـﲆ ﻣﺒـﺪأ‬ ‫اﻹﺣـﻼل واﻹﺑـﺪال ﻟﺼﺎﻟـﺢ اﻟﻌﻤـﻞ‪ ،‬وﺣﺘﻰ‬ ‫ﺗﺘﺠـﺪد ﻧﻔﻮس ﻣﺪﻳـﺮي اﻤـﺪارس واﻟﻮﻛﻼء‬ ‫واﻤﺮﺷـﺪﻳﻦ واﻟﻜﺘﺎب‪ ،‬ﻓﻤﻦ ﻟﻢ ﻳﺒﺪع ﰲ ﻣﺪرﺳـﺘﻪ اﻟﺤﺎﻟﻴﺔ‬ ‫ﻟﺴـﺒﺐ أو ﻵﺧﺮ ﻓﺒﺈﻣﻜﺎﻧـﻪ اﻹﺑﺪاع ﰲ ﻣﺪرﺳـﺘﻪ اﻟﺠﺪﻳﺪة‪،‬‬

‫وﻛﻮن ﻧﺴﺒﺔ ﻋﺎﻟﻴﺔ ﻣﻦ ﻣﻨﺴﻮﺑﻲ ﺗﻠﻚ اﻤﺪارس‬ ‫ﻗـﺪ أﻛﻞ وﴍب ﻋﻠﻴﻬـﻢ اﻟﺪﻫـﺮ رﻏـﻢ ﻛﺜـﺮة‬ ‫أﺧﻄﺎﺋﻬﻢ وزﻻﺗﻬﻢ وﺗﻘﺼﺮﻫﻢ وﻣﺸـﻜﻼﺗﻬﻢ‬ ‫ﻣـﻊ اﻤﻌﻠﻤﻦ واﻟﻄﻼب وأوﻟﻴـﺎء أﻣﻮرﻫﻢ اﻟﺘﻲ‬ ‫ﻻ ﺗﻌـﺪ وﻻ ﺗﺤﴡ‪ .‬ﻣﺮت ﺑﻌﺪ ﺗﻠـﻚ اﻟﻘﺮارات‬ ‫ﺳـﻨﻮات ﻋـﺪة دون ﺗﻔﻌﻴـﻞ ذﻟـﻚ اﻟﺘﻌﻤﻴـﻢ‬ ‫اﻟﻌﺎﺟـﻞ‪ ،‬وﻣﺎﺗـﺖ أﻣﻢ ووﻟﺪت أﻣـﻢ‪ ،‬وﻧﺤﻦ ﻻ‬ ‫ﻧﺰال ﻧﻨﺘﻈـﺮ ذﻟﻚ اﻹﺣﻼل واﻹﺑﺪال‪ ،‬وﻻ ﻳﺼﺢ‬ ‫أﺑﺪا ﺑﻘﺎء ﺑﻌﺾ اﻹدارﻳﻦ ﺑﻤﺪراﺳﻬﻢ ﻋﴩات‬ ‫اﻟﺴـﻨﻮات دون أن ﻳﺘﺤﺮك واﺣﺪ ﻣﻨﻬﻢ‪ ،‬وﻟﻴﺲ ﻣﻦ ﺣﻖ ﻛﻞ‬ ‫ﻣﺪﻳﺮ أو وﻛﻴﻞ أو ﻣﺮﺷـﺪ أو ﻛﺎﺗﺐ اﻟﺒﻘﺎء ﰲ ﻣﺪرﺳـﺘﻪ ﻣﻨﺬ‬

‫ﺗﻌﻴﻴﻨﻪ وﺣﺘﻰ ﺗﻘﺎﻋﺪه‪ ،‬ﻓﻬﺬا ﻇﻠﻢ ﻣﺆﻛﺪ ﻟﻠﻨﻈﺎم وﻟﻠﻤﺪرﺳﺔ‬ ‫اﻟﺘﻲ ﺗﺘﻜﺎﺛﺮ ﻓﻴﻬﺎ ﻣﺜﻞ ﺗﻠﻚ اﻟﻌﻴﻨﺎت‪.‬‬ ‫ﻧﺤﻦ ﻓﻌﻼً ﰲ ﺣﺎﺟﺔ ﻣﺎﺳـﺔ إﱃ اﻹﺑـﺪال ﻻ اﻹﺣﻼل ﺧﺎﺻﺔ‬ ‫أﻧﻨـﺎ ﻧﻌﻴـﺶ ﰲ ﻣﺮﺣﻠـﺔ ﻣﺘﺠـﺪدة ﻣـﻦ اﻟﺘﻘﻨﻴـﺔ واﻵﻣﺎل‬ ‫واﻟﻄﻤﻮﺣـﺎت اﻟﺘﻲ ﻻ ﺗﻨﺒﻨﻲ ﻋﲆ اﻟﺨﻄﻂ اﻤﺘﺼﻠﺒﺔ ﻣﻜﺎﻧﻬﺎ‬ ‫واﻟﻌﻘﻮل اﻟﺘﻲ ﻋﺎﴏت ﺗﻌﻠﻴﻢ اﻷﻣﺲ وﺗﻌﻠﻴﻢ اﻟﻴﻮم‪ ،‬وﻳﺠﺐ‬ ‫ﺗﺤﺮﻳﻚ ﻛﻞ ﻣﻨﺴﻮﺑﻲ وإدارﻳﻲ اﻤﺪارس ﺣﺘﻰ ﺗﻌﻢ اﻟﻔﺎﺋﺪة‬ ‫ﻣـﻦ اﻟﺘﺠﺪﻳـﺪ‪ ،‬ﻓﺎﻟﺬي ﻟﻢ ﻳﻘﺪم ﺷـﻴﺌﺎ ً ﺑﺎﻷﻣﺲ ﻻ ﻳﻤﻜﻦ أن‬ ‫ﻳﻘﺪم ﺷﻴﺌﺎ ً اﻟﻴﻮم‪.‬‬ ‫ﻋﻠﻲ ﻋﺎﻳﺾ ﻋﺴﻴﺮي‬

‫ﻣﺎ ﺃﺣﻮﺟﻨﺎ ﺇﻟﻰ ﺑﺮﺍﻣﺞ ﺗﺮﺑﻮﻳﺔ ﺳﻠﻴﻤﺔ ﹸﺗﻌ ﹶﻨﻰ ﺑﻌﻘﻞ ﺍﻟﻄﻔﻞ!‬ ‫ﺳـﺘﻴﻒ أروﻳﻨﺞ ﻫﻮ ﺧﺒﺮ اﻟﺤﻴﻮاﻧﺎت اﻷﺳﱰاﱄ اﻟﺬي اﺷﺘﻬﺮ‬ ‫ﺑﺼﻴﺪه اﻟﺘﻤﺎﺳﻴﺢ ووﺿﻌﻬﺎ ﰲ ﺣﺪاﺋﻖ ﺣﻴﻮاﻧﺎت ﰲ أﺳﱰاﻟﻴﺎ‪.‬‬ ‫ﺳﺘﻴﻒ ﻗﴣ ﺣﻴﺎﺗﻪ ﰲ ﻓﻌﻞ ﻣﺎ ﻳﺤﺐ وﻳﻬﻮى وﻳﻌﺸﻖ‪.‬‬ ‫ﻛﺎن ﺷﻐﻒ ﺳﺘﻴﻒ اﻷﺳﺎﳼ ﻫﻮ ﻣﺮاﻗﺒﺔ اﻟﺤﻴﻮاﻧﺎت واﻟﻐﻮص‬ ‫ﰲ ﺗﻔﺎﺻﻴـﻞ ﺣﻴﺎﺗﻬـﺎ اﻟﺪﻗﻴﻘﺔ ﻟﻠﻮﺻـﻮل إﱃ ﺣﻘﺎﺋﻖ ﺟﺪﻳﺪة‬ ‫وﻣﺜﺮة‪ .‬ﴍﺣﻪ ﻛﺎن ﻣﻤﺘﻌﺎ ﻟﻨﺎ‪ ،‬ﻋﻦ ﻏﺮاﺋﺒﻬﺎ وﻃﺮق ﻣﻌﻴﺸﺘﻬﺎ‬ ‫وﻛﻴﻒ ﺗﺼﻄﺎد ﻓﺮاﺋﺴﻬﺎ‪ ،‬ﻓﻬﻮ ﻗﺪ اﺻﻄﺎد ﻋﴩات اﻟﺘﻤﺎﺳﻴﺢ‬ ‫ﻛـﻲ ﻳﺮاﻫـﺎ اﻟﻨـﺎس ﰲ ﺣﺪاﺋـﻖ اﻟﺤﻴﻮاﻧﺎت ﻣﻘﺪﻣـﺎ ﻋﴩات‬ ‫اﻟﺤﻠﻘﺎت اﻟﺘﻲ أﻇﻬﺮ ﻓﻴﻬﺎ إﺑﺪاع اﻟﺨﺎﻟﻖ ﺳـﺒﺤﺎﻧﻪ وﺗﻌﺎﱃ ﰲ‬ ‫ﺧﻠﻘﻪ‪.‬‬ ‫ﺳـﺘﻴﻒ ﻟﻢ ﻳﺘﻮﻗﻒ ﻋﻨﺪ ﻫﺬا اﻟﺤﺪ ﺑﻞ ﺳﺎﻓﺮ إﱃ أﻧﺤﺎء اﻟﻌﺎﻟﻢ‬

‫ﻟﺮاﻗﺐ وﻳﺴﺠﻞ ﻣﻌﻠﻮﻣﺎت ﻣﻤﺘﻌﺔ وﻣﻔﻴﺪة ﻋﻦ‬ ‫ﻛﺎﺋﻨﺎت اﻟﻠﻪ ﻟﻴﺘﺤﻮل ﺷـﻐﻔﻪ إﱃ ﻣﻬﻨﺔ ﻣﺮﺑﺤﺔ‬ ‫ﺗﺪر اﻤﻼﻳﻦ وﺗﺴﺘﻘﻄﺐ اﻵﻻف‪.‬‬ ‫ﻟﻘﺪ ﺷـﺎﻫﺪت ﻟـﻪ ﻟﻘﻄﺔ وﻫﻮ ﻳﻘﻔـﺰ ﻣﻦ ﻇﻬﺮ‬ ‫ﺳـﻴﺎرة إﱃ ﺟﻤﻞ ﻟﻴﻤﺴـﻚ ﺑﺮﺟﻠﻴﻪ وﻳﺴـﻘﻄﻪ‬ ‫ﻋـﲆ اﻷرض ﺑﺤﺮﻛـﺔ ﻻ ﺷـﻚ ﰲ أﻧﻬﺎ ﺳـﻮف‬ ‫ﺗﺜـﺮ إﻋﺠﺎب اﻟﻌـﺮب ﺧﺎﺻـﺔ ﻣﺮﺑـﻲ اﻹﺑﻞ‪.‬‬ ‫ﺷـﻐﻒ ﺳـﺘﻴﻒ اﻧﺘﻘـﻞ إﱃ زوﺟﺘـﺔ اﻟﺠﻤﻴﻠﺔ‬ ‫اﻟﺘﻲ اﺻﻄـﺎدت اﻟﺘﻤﺎﺳـﻴﺢ ﻣﻌـﻪ وﺗﻠﻄﺨﺖ‬ ‫ﺑﺎﻟﻄـﻦ وﺣﺘﻰ اﺑﻨﺘﻴﻪ اﻟﻠﺘﻦ ﺑﺪأﺗـﺎ ﺗﻘﺪﻣﺎن اﻟﱪاﻣﺞ ﻣﺜﻞ ﻣﺎ‬ ‫ﻓﻌﻞ أﺑﻮﻫﻤﺎ وﻇﻬﺮ اﻟﻜﺜـﺮون ﻣﻤﻦ ﺣﺬوا ﺣﺬوه وﻗﺪﻣﻮا ﻟﻨﺎ‬

‫ﻛﺜﺮا ﻣﻦ اﻤﻌﻠﻮﻣﺎت ﻹﺛﺮاء ﻋﻘﻠﻨﺎ اﻟﻌﺮﺑﻲ اﻟﺬي‬ ‫ﻟﻢ ﻳﻌﺪ ﻳﺮى إﻻ اﻷﻏﺎﻧﻲ أو اﻷﺧﺒﺎر اﻟﺴﻴﺎﺳـﻴﺔ‬ ‫وﻣﻌﻈﻤﻬﺎ ﻣﻔﺴﺪ ﻟﻠﻌﻘﻞ‪.‬‬ ‫ﺳـﺘﻴﻒ ﻗـﴣ ﻧﺤﺒﻪ إﺛـﺮ ﻃﻌﻨﺔ ﻣﻦ ﺳـﻤﻜﺔ‬ ‫»راي« أو ﻣﺎ ﺗﺴـﻤﻰ ﻋﻨﺪﻧﺎ ﰲ اﻟﺨﻠﻴﺞ ﺑﺎﻟﻠﺨﻤﺔ‬ ‫ﺑﻴﻨﻤﺎ ﻛﺎن ﻳﺼﻮر ﻣﺸﻬﺪا ﻟﱪاﻣﺠﻪ‪.‬‬ ‫ﺳﺘﻴﻒ ﺗﻮﰲ وﻫﻮ ﰲ وﻇﻴﻔﺔ ﻳﻌﺸﻘﻬﺎ ﻓﻤﻦ ﻣﻨﺎ‬ ‫ﻳﻌﻤـﻞ اﻵن ﰲ وﻇﻴﻔﺔ ﻳﻌﺸـﻘﻬﺎ؟‪ .‬أﻳﻦ اﻟﻌﺮب‬ ‫واﻤﺴـﻠﻤﻮن ﻣﻦ ﻫﺬا ﻛﻠﻪ رﻏﻢ أﻧﻨﺎ ﺳﺒﻘﻨﺎ ﻫﺆﻻء‬ ‫ﻛﻠﻬﻢ؟ أﻟﻢ ﻳﺬﻛﺮ ﻟﻨﺎ اﻟﻘﺮآن ﻋﺠﺎﺋﺐ اﻹﺑﻞ ﻛﻴﻒ ﺧﻠﻘﺖ؟ وذﻛﺮ‬ ‫ﻟﻨﺎ اﻟﻨﻤﻞ ﰲ آﻳﻪ ﺗﻈﻬﺮ ﻟﻨﺎ ﺗﺮﺗﻴﺒﻪ اﻟﻌﺠﻴﺐ ﺣﻦ ﺣﺬرت اﻟﻨﻤﻠﺔ‬

‫أﺻﺤﺎﺑﻬﺎ ﻣﻦ ﺟﻨﻮد اﻟﻨﺒﻲ ﺳﻠﻴﻤﺎن ﻋﻠﻴﻪ اﻟﺴﻼم؟‪.‬‬ ‫ﻣﺎزﻟﻨـﺎ ﻧﺬﻛﺮ ﺑﺮاﻣﺞ ﻣﺼﻄﻔﻰ ﻣﺤﻤﻮد رﺣﻤﻪ اﻟﻠﻪ اﻟﺬي ﻗﺪم‬ ‫ﺑﺮﻧﺎﻣـﺞ اﻟﻌﻠﻢ واﻹﻳﻤﺎن وأﻇﻬﺮ إﺑﺪاﻋـﺎت اﻟﺨﺎﻟﻖ ﰲ ﺻﻮرة‬ ‫إﺳـﻼﻣﻴﺔ ﺗﻜﺐ ﻟﻪ ﺣﺴـﻨﺎﺗﻬﺎ إﱃ ﻳﻮم اﻟﺪﻳﻦ‪ ،‬ﻓﺄﻳﻦ ﻧﺤﻦ ﻣﻦ‬ ‫ذﻟﻚ؟‪.‬‬ ‫ﻣﺎ أﺣﻮﺟﻨﺎ اﻟﻴﻮم إﱃ ﻣﺆﺳﺴـﺎت ﺗﻤـﻮل ﻣﺜﻞ ﻫﺆﻻء اﻟﺒﺎﺣﺜﻦ‬ ‫واﻟﱪاﻣﺞ اﻤﻔﻴﺪة ﺑﺪﻻ ﻣﻦ ﺗﻤﻮﻳﻞ ﻣﺴﺎﺑﻘﺎت اﻷﻏﺎﻧﻲ واﻟﺮﻗﺺ‬ ‫وﻗﻠﺔ اﻷدب‪ .‬ﻣﺎ أﺣﻮﺟﻨﺎ إﱃ ﺑﺮاﻣﺞ ﺗﺮﺑﻮﻳﺔ ﺳﻠﻴﻤﺔ ﺗﻌﻨﻰ ﺑﻌﻘﻞ‬ ‫اﻟﻄﻔﻞ وﺗﻨﻤﻴﺘﻪ ﺗﻨﻤﻴﺔ إﺳﻼﻣﻴﺔ ﻣﻨﻔﺘﺤﺔ وﺟﻤﻴﻠﺔ‪.‬‬ ‫ﻋﻠﻲ ﻣﺤﻤﺪ اﻟﻤﺎﺟﺪ‬


‫ﺧﺎﻟﺪ ﻋﻠﻲ ﻟـ |‪ :‬ﺧﻴﺮﺕ ﺍﻟﺸﺎﻃﺮ ﻫﻮ ﺭﺋﻴﺲ ﻣﺼﺮ‪ ..‬ﻭﻣﺮﺳﻲ ﻣﺴﺆﻭﻝ ﻣﻠﻒ ﺍﻟﺮﺋﺎﺳﺔ ﻓﻲ ﺍﻹﺧﻮﺍﻥ‬ ‫اﻟﻘﺎﻫﺮة ‪ -‬ﻫﻴﺜﻢ ﻣﺤﻤﺪ‬ ‫ﻗﺎل اﻤﺮﺷـﺢ اﻟﺴـﺎﺑﻖ ﻟﺮﺋﺎﺳـﺔ اﻟﺠﻤﻬﻮرﻳﺔ ﰲ ﻣﴫ‬ ‫ﺧﺎﻟﺪ ﻋﲇ‪ ،‬إن ﺗﺪﺧﻞ ﺟﻤﺎﻋﺔ اﻹﺧﻮان اﻤﺴﻠﻤﻦ ﰲ ﻋﻤﻞ‬ ‫ﻣﺆﺳﺴـﺎت اﻟﺪوﻟﺔ ﻫﻮ اﻟﺬي أﺿﻌﻒ ﴍﻋﻴﺔ اﻟﺮﺋﻴﺲ‬ ‫اﻤﴫي ﻣﺤﻤﺪ ﻣﺮﳼ‪ ،‬واﺳﺘﻘﻼل ﻣﺆﺳﺴﺎت اﻟﺪوﻟﺔ‪.‬‬ ‫وﻗـﺎل ﻋـﲇ ﻟـ«اﻟـﴩق«‪ ،‬إن »ﺧـﺮت اﻟﺸـﺎﻃﺮ ﻫﻮ‬ ‫رﺋﻴﺲ ﻣﴫ اﻟﻔﻌﲇ‪ ،‬وﻣﺮﳼ ﻫﻮ ﻣﺴـﺆول ﻣﻠﻒ اﻟﺮﺋﺎﺳـﺔ‬

‫ﰲ اﻹﺧﻮان«‪ ،‬وأوﺿﺢ أن إﻟﻐﺎء اﻹﻋﻼن اﻟﺪﺳـﺘﻮري وإﻋﺎدة‬ ‫ﺗﺄﺳـﻴﺲ اﻟﺠﻤﻌﻴﺔ اﻟﺘﺄﺳﻴﺴﻴﺔ ﻫﻮ اﻟﺴﺒﻴﻞ اﻟﻮﺣﻴﺪ ﻟﻠﺨﺮوج‬ ‫ﻣﻦ أزﻣﺔ ﻏﻀﺐ اﻟﺸﺎرع‪.‬‬ ‫وﻗﺎل ﺧﺎﻟﺪ ﻋﲇ ﰲ ﺗﴫﻳﺤﺎت ﺧﺎﺻﺔ ﻟـ»اﻟﴩق«‪ ،‬إن ﻣﴫ‬ ‫ﰲ ﻣـﺄزق ﻛﺒﺮ »وﺿﻌﻨﺎ ﻓﻴﻪ اﻟﺮﺋﻴﺲ ﻣﺮﳼ وﺟﻤﺎﻋﺘﻪ اﻟﺘﻲ‬ ‫ﺗﺼﻤﻢ ﻋﲆ ﻓﺮض إرادﺗﻬﺎ ورؤﻳﺘﻬﺎ ﻋﲆ اﻟﺠﻤﻴﻊ«‪.‬‬ ‫وﺗﻤﺮ ﻣﴫ ﺑﺄزﻣﺔ ﺳﻴﺎﺳـﻴﺔ ﺣﺎدة ﻣﻨﺬ ﻧﺤﻮ ﺛﻼﺛﺔ أﺳـﺎﺑﻴﻊ‬ ‫ﺑﻌﺪﻣـﺎ أﺻـﺪر اﻟﺮﺋﻴﺲ اﻤـﴫي إﻋﻼﻧﺎ ً دﺳـﺘﻮرﻳﺎ ً ّ‬ ‫ﺣﺼﻦ‬

‫ﺑـﻪ ﻗﺮاراﺗﻪ وﻗـﻮّض اﻟﺴـﻠﻄﺔ اﻟﻘﻀﺎﺋﻴﺔ‪ ،‬وﻫﻮ ﻣـﺎ ﺗﺒﻌﺘﻪ‬ ‫ﺗﻈﺎﻫﺮات ﺣﺎﺷﺪة ﻤﺆﻳﺪﻳﻪ وﻣﻌﺎرﺿﻴﻪ أﺳﻔﺮت ﻋﻦ ﺳﻘﻮط‬ ‫ﺛﻤﺎﻧﻴﺔ ﻗﺘﲆ وﻣﺌﺎت اﻤﺼﺎﺑﻦ ﺑﻄﻮل اﻟﺒﻼد وﻋﺮﺿﻬﺎ‪.‬‬ ‫وﻗـﺎل ﻋـﲇ »ﻛﻞ ﳾء ﻳُﺪار ﻣـﻦ ﻣﻜﺘﺐ اﻹرﺷـﺎد‪ ،‬وﻫﻢ ﻣﻦ‬ ‫أﺿﻌﻔﻮا اﻟﴩﻋﻴﺔ وﻣﺆﺳﺴﺎت اﻟﺪوﻟﺔ ﺑﺘﺪﺧﻠﻬﻢ ﰲ اﺧﺘﻴﺎرات‬ ‫ﻣﺮﳼ ﻟﻜﻞ ﳾء وﺑﺈﺻﺪار اﻹﻋﻼن اﻟﺪﺳﺘﻮري«‪.‬‬ ‫وأﺿـﺎف »ﻫﻢ ﻣﻦ ﻗﻮّﺿﻮا اﻟﴩﻋﻴﺔ ﺣﻦ ﺣﺎﴏوا اﻤﺤﻜﻤﺔ‬ ‫اﻟﺪﺳﺘﻮرﻳﺔ وﺣﻦ اﻏﺘﺎﻟﻮﻫﺎ ﻋﱪ ﻣﴩوع اﻟﺪﺳﺘﻮر‪ ،‬ﻫﻢ ﻣﻦ‬

‫أﻫﺪروا ﻣﺆﺳﺴـﺎت اﻟﺪوﻟﺔ ﺣﻦ ﻗﻮّﺿـﻮا اﻟﻘﻀﺎء ﺑﺘﺤﺼﻦ‬ ‫ﻗﺮارات اﻟﺮﺋﻴﺲ وﻣﺠﻠﺲ اﻟﺸـﻮرى واﻟﺠﻤﻌﻴﺔ اﻟﺘﺄﺳﻴﺴﻴﺔ‪،‬‬ ‫ﻫـﻢ ﻣﻦ أﻫـﺪروا ﻣﺆﺳﺴـﺎت اﻟﺪوﻟﺔ ﺣﻦ ّ‬ ‫ﻓﻀـﻮا اﻋﺘﺼﺎم‬ ‫اﻻﺗﺤﺎدﻳﺔ«‪.‬‬ ‫وﻗﺎل ﺧﺎﻟﺪ »اﻷزﻣﺔ ﰲ ﻣﴫ ﻟﻴﺴـﺖ ﻋﲆ ﻣﻨﺼﺐ اﻟﺮﺋﺎﺳـﺔ‬ ‫ﻛﻤﺎ ﻳﺪﻋﻲ ﺑﻌﻀﻬﻢ ﻟﻜﻨﻬﺎ ﺣﻮل اﻟﺪﻳﻤﻘﺮاﻃﻴﺔ واﻟﺤﺮﻳﺎت«‪،‬‬ ‫ﰲ إﺷـﺎرة ﻟﺘﴫﻳﺤﺎت اﻟﺪﻛﺘﻮر ﻣﺤﻤﻮد ﻏﺰﻻن ﻟـ«اﻟﴩق«‬ ‫ﻗﺒﻞ ﻳﻮﻣﻦ‪.‬‬

‫وﺗﻌﻠﻴﻘﺎ ً ﻋﲆ اﻤﺆﺗﻤﺮات اﻟﺼﺤﻔﻴﺔ ﻟﻠﻤﺮﺷـﺪ اﻟﻌﺎم ﻟﻺﺧﻮان‬ ‫اﻤﺴـﻠﻤﻦ اﻟﺪﻛﺘﻮر ﻣﺤﻤﺪ ﺑﺪﻳﻊ‪ ،‬وﻧﺎﺋﺒﻪ ﺧﺮت اﻟﺸـﺎﻃﺮ‪،‬‬ ‫أﻣـﺲ اﻟﺴـﺒﺖ‪ ،‬ﻗﺎل ﻋـﲇ »اﻷﻣـﻮر ﺟﺪ واﺿﺤـﺔ؛ ﺧﺮت‬ ‫اﻟﺸـﺎﻃﺮ ﻫـﻮ اﻟﺮﺋﻴﺲ اﻟﻔﻌﲇ وﻣﺮﳼ ﻫﻮ ﻣﺴـﺆول ﻣﻠﻒ‬ ‫اﻟﺮﺋﺎﺳـﺔ داﺧﻞ اﻟﺠﻤﺎﻋﺔ«‪ ،‬ﻣﺘﺎﺑﻌﺎ ً ﺑﺪﻫﺸﺔ »ﻣﺎ ﻫﻲ ﺻﻔﺔ‬ ‫ﺧﺮت اﻟﺸـﺎﻃﺮ ﻟﻴﻈﻬـﺮ ﰲ ﻣﺆﺗﻤﺮ ﺻﺤﻔـﻲ رﻏﻢ ﺧﺮوج‬ ‫اﻤﺮﺷـﺪ ﰲ ﺣـﻮار ﻗﺒﻠﻪ‪ ،‬ﻫﻮ ﻟﻴـﺲ وزﻳﺮا ً وﻻ ﻣﺴـﺆوﻻ ً ﰲ‬ ‫اﻟﺪوﻟﺔ«‪.‬‬

‫ا ﺣﺪ ‪25‬ﻣﺤﺮم ‪1434‬ﻫـ ‪ 9‬دﻳﺴﻤﺒﺮ ‪2012‬م اﻟﻌﺪد )‪ (371‬اﻟﺴﻨﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬

‫»ﺇﻣﺎﺭﺓ ﻃﺮﺍﺑﻠﺲ«‬ ‫ﺗﻨﻬﺾ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﻮﺕ‪..‬‬ ‫ﻭﻣﺒﺎﻳﻌﺔ ﺍﻟﺸﻴﺦ‬ ‫ﺍﻟﺼﺒﺎﻍ ﺃﻣﻴﺮ ﹰﺍ‬

‫ﻃﺮاﺑﻠﺲ ‪ -‬اﻟﴩق‬ ‫ﺑﺎﻳﻊ ﻗـﺎدة اﻤﺠﻤﻮﻋﺎت اﻤﻘﺎﺗﻠـﺔ ﰲ ﻣﻨﻄﻘﺔ ﺑﺎب اﻟﺘﺒّﺎﻧﺔ‪ ،‬اﻟﻮاﻗﻌﺔ ﺷـﻤﺎل ﻟﺒﻨﺎن‪ ،‬ﻓﺠﺮ‬ ‫أﻣﺲ‪ ،‬اﻟﺸﻴﺦ ﺣﺴﺎم اﻟﺼﺒّﺎغ أﻣﺮا ً ﻋﻠﻴﻬﻢ‪ ،‬وﻟﻢ ﺗﻘﺘﴫ اﻟﺒﻴﻌﺔ ﻋﲆ اﻟﻘﻴﺎدﻳﻦ ﻓﺤﺴﺐ‪،‬‬ ‫ﻓﻘﺪ ﺣﺼﻞ اﻷﻣﺮ اﻟﺸﻤﺎﱄ ﻋﲆ ﺑﻴﻌﺔ اﻤﻘﺎﺗﻠﻦ أﻳﻀﺎ ً وﻣﺸﺎﺋﺦ ﺳﻠﻔﻴﻦ ﺷﻤﺎﻟﻴﻦ ﺳ ّﻠﻤﻮه‬ ‫أﻣﺮ إﻣﺎرﺗﻬﻢ‪ .‬وﻫﻜﺬا ﻧﻬﻀﺖ اﻹﻣﺎرة اﻹﺳـﻼﻣﻴﺔ اﻟﻄﺮاﺑﻠﺴـﻴﺔ ﻣـﻦ اﻤﻮت‪ ،‬ﺑﻌﺪ ﻏﻴﺎب‬ ‫اﻷﻣﺮ اﻷوﺣﺪ‪ ،‬ﻣﻨﺬ وﻓﺎة اﻟﺸﻴﺦ ﺳﺎﻟﻢ اﻟﺸﻬّ ﺎل‪ ،‬راﺋﺪ اﻟﺴﻠﻔﻴﺔ ﰲ ﻟﺒﻨﺎن‪.‬‬ ‫ﻟﻜـﻦ اﻷﻣـﺮ اﻟﺼﺒّﺎغ ﻳﺨﺘﻠﻒ ﻋﻦ ﺳـﻠﻔﻪ اﻟﺴـﻠﻔﻲ اﻟﺪﻋـﻮي‪ ،‬ﻓﺎﻷﻣﺮ اﻟﺠﺪﻳﺪ ﺳـﻠﻔﻲ‬

‫اﻟﺼﺒﺎغ ﺧﻼل ﺗﻠﻘﻴﻪ اﻟﺒﻴﻌﺔ )اﻟﴩق(‬

‫ﺟﻬـﺎدي اﻟﻬﻮى ﻟﻪ ﺑﺎ ٌع ﻃﻮﻳﻞ ﰲ اﻤﻌﺎرك‪ .‬ﻓﻘﺪ ورد اﺳـﻤﻪ ﻟﻠﻤﺮة اﻷوﱃ ﰲ‬ ‫اﻟﻘﺮار اﻻﺗﻬﺎﻣﻲ اﻟﺬي أﺻﺪره ﻗﺎﴈ اﻟﺘﺤﻘﻴﻖ اﻟﻌﺴـﻜﺮي اﻷول )اﻟﺴـﺎﺑﻖ(‬ ‫رﺷـﻴﺪ ﻣﺰﻫﺮ‪ .‬وﻣﻨﺬ ذﻟﻚ اﻟﺤﻦ‪ ،‬أي ﺑﺘﺎرﻳـﺦ ‪ ،11/10/2007‬أﺻﺒﺢ ﻣﻄﻠﻮﺑﺎ ً‬ ‫ﻟﻠﻤﺤﺎﻛﻤـﺔ‪ .‬ﻳﻮﻣﻬـﺎ ذُﻛﺮ أن اﻟﺼﺒّﺎغ ﻳُﻌـﺮف ﺑﻠﻘﺒﻦ »أﺑﻮﻣﻈﻬﺮ« و»أﺑﻮاﻟﺤﺴـﻦ«‪.‬‬ ‫وﻛﺎن ﻣﻀﻤﻮن ﻣﺎ اﺗّﻬﻢ ﺑﻪ ﰲ اﻟﻘﺮار »إﻧﺸـﺎء ﻣﺠﻤﻮﻋﺎت ﻣﺴ ّﻠﺤﺔ وإﻋﺪاد وﺗﺤﻀﺮ‬ ‫اﻟﺸﺒﺎب اﻤﺴﻠﻢ اﻟﺴـﻨﻲ ﻓﻜﺮﻳﺎ ً وﻋﺴﻜﺮﻳﺎ ً وﺟﺴﺪﻳﺎ ً ﻤﻮاﺟﻬﺔ اﻟﺘﺤﺪﻳﺎت اﻟﺘﻲ ﻗﺪ ﺗﻄﺮأ‬ ‫ﻋـﲆ اﻟﺴـﺎﺣﺔ اﻟﻠﺒﻨﺎﻧﻴﺔ«‪ .‬وﺗﻄـﺮق اﻟﻘﺮار إﱃ أﻧﻬـﻢ ﻛﺎﻧﻮا ﻳﻬﺪﻓﻮن ﻣـﻦ ﺧﻠﻒ اﻟﺘﺪرﻳﺐ‬ ‫واﻹﻋﺪاد إﱃ اﻟﻘﺘﺎل ﰲ اﻟﻌﺮاق‪.‬‬

‫ﻣﺌﺎت اﻻف ﺷﺎرﻛﻮا ﻓﻲ اﺣﺘﻔﺎل اﻟﺤﺮﻛﺔ ﺑﺎﻧﻄﻼﻗﺘﻬﺎ‪ ..‬وﻗﻴﺎدات ﻣﻦ ﻓﺘﺢ ﺗﺸﺎرك ول ﻣﺮة‬

‫ﻣﺸﻌﻞ ﻭﻫﻨﻴﺔ ﻳﺪﻋﻮﺍﻥ ﻟﺘﺴﺮﻳﻊ‬ ‫ﺧﻄﻮﺍﺕ ﺍﻟﻤﺼﺎﻟﺤﺔ‪ ..‬ﻭ»ﺣﻤﺎﺱ«‬ ‫ﺗﻠﻤﺢ ﺇﻟﻰ ﻗﺒﻮﻟﻬﺎ ﺑﺤﺪﻭﺩ ‪67‬‬ ‫ﱢ‬

‫‪politics@alsharq.net.sa‬‬

‫‪21‬‬

‫ﻣﺌﺎت اﻵﻻف ﻣﻦ أﻧﺼﺎر ﺣﻤﺎس اﺣﺘﻔﻠﻮا‬ ‫ﺑﺎﻟﺬﻛﺮى اﻟﺨﺎﻣﺴﺔ ﻋﴩة ﻻﻧﻄﻼﻗﺘﻬﺎ‬

‫ﻏﺰة ‪ -‬ﻣﺤﻤﺪ اﺑﻮ ﴍخ‬

‫اﺣﺘﻔﻠـﺖ ﺣﺮﻛـﺔ اﻤﻘﺎوﻣـﺔ‬ ‫اﻹﺳـﻼﻣﻴﺔ ﺣﻤـﺎس ﺑﺎﻟﺬﻛﺮى‬ ‫اﻟﺨﺎﻣﺴـﺔ ﻋـﴩة ﻻﻧﻄﻼﻗﺘﻬﺎ‬ ‫ﰲ ﻣﺪﻳﻨـﺔ ﻏـﺰة وﺳـﻂ ﻣﺌﺎت‬ ‫اﻵﻻف ﻣـﻦ ﻣﻨﺎﴏﻳﻬﺎ اﻟﺬﻳﻦ‬ ‫ﺣﴬوا ﻟﺘﺤﻴﺔ ﺧﺎﻟﺪ ﻣﺸـﻌﻞ رﺋﻴﺲ‬ ‫اﻤﻜﺘﺐ اﻟﺴﻴﺎﳼ ﻟﻠﺤﺮﻛﺔ وﻋﺪد ﻛﺒﺮ‬ ‫ﻣﻦ ﻗﻴﺎدات ﺣﻤﺎس ﰲ اﻟﺨﺎرج اﻟﺬي‬ ‫ﺷـﺎرﻛﻮا ﻷول ﻣﺮة ﰲ اﺣﺘﻔﺎل داﺧﻞ‬ ‫ﺣﺪود ﻓﻠﺴﻄﻦ‪.‬‬ ‫وﺷـﻬﺪ اﻻﺣﺘﻔـﺎل ﻣﺸـﺎرﻛﺔ‬ ‫واﺳﻌﺔ ﻣﻦ وﻓﻮد ﻓﻠﺴﻄﻴﻨﻴﺔ وﻋﺮﺑﻴﺔ‬ ‫وإﺳـﻼﻣﻴﺔ ﺑﻌﺪ أن اﻋﺘﱪﺗـﻪ ﺣﺮﻛﺔ‬ ‫ﺣﻤﺎس اﺣﺘﻔﺎﻻ ﺑﺎﻧﺘﺼـﺎر اﻤﻘﺎوﻣﺔ‬ ‫ﻋـﲆ اﻻﺣﺘـﻼل ﰲ ﻣﻌﺮﻛـﺔ اﻷﻳـﺎم‬ ‫اﻟﺜﻤﺎﻧﻴﺔ اﻷﺧﺮة‪ ،‬ﻟﻜﻦ اﻤﺸﻬﺪ اﻟﻼﻓﺖ‬ ‫ﻛﺎن ﻣﺸـﺎرﻛﺔ وﻓﺪ ﻣـﻦ ﺣﺮﻛﺔ ﻓﺘﺢ‬ ‫ﻷول ﻣﺮة ﻣﻨﺬ اﻻﻧﻘﺴﺎم اﻟﻔﻠﺴﻄﻴﻨﻲ‬ ‫ﰲ إﺷـﺎرة ﻟﻠﺘﻘﺎرب اﻟﺬي ﺣﺪث ﺑﻦ‬ ‫ﺣﺮﻛﺘﻲ ﻓﺘﺢ وﺣﻤﺎس ﺧﻼل اﻟﺤﺮب‬ ‫وﺑﻌﺪﻫﺎ‪.‬‬ ‫واﻧﻌﻜـﺲ ﻫـﺬا اﻟﺘﻘـﺎرب ﻋﲆ‬ ‫ﻛﻠﻤﺘـﻲ إﺳـﻤﺎﻋﻴﻞ ﻫﻨﻴـﺔ رﺋﻴـﺲ‬ ‫اﻟﺤﻜﻮﻣﺔ اﻟﻔﻠﺴﻄﻴﻨﻴﺔ ﰲ ﻏﺰة وﺧﺎﻟﺪ‬ ‫ﻣﺸـﻌﻞ رﺋﻴـﺲ اﻤﻜﺘـﺐ اﻟﺴـﻴﺎﳼ‬ ‫ﻟﺤﻤـﺎس‪ ،‬ﺣﻴﺚ ﺗﺤـﺪث اﻹﺛﻨﺎن ﻋﻦ‬ ‫ﴐورة إﻧﺠـﺎز ﻣﻠـﻒ اﻤﺼﺎﻟﺤـﺔ‪،‬‬ ‫ﰲ اﻟﻮﻗـﺖ اﻟﺬي أﻛﺪ ﻓﻴﻪ ﻣﺸـﻌﻞ أن‬ ‫ﺣﻤﺎس ﺗﺮﻳﺪ »ﻧﻈﺎﻣﺎ ﺳﻴﺎﺳﻴﺎ واﺣﺪا‬ ‫ﺑﺤﻜﻮﻣـﺔ واﺣـﺪة وﻣﺮﺟﻌﻴﺔ واﺣﺪة‬ ‫ﺑﺮﺋﻴـﺲ واﺣـﺪ » ﻣﻮﺟﻬـﺎ اﻟﺪﻋـﻮة‬ ‫ﻟﻠﺮﺋﻴﺲ أﺑﻮ ﻣﺎزن ﻷن ﻳﺨﻄﻮ اﺗﺠﺎه‬

‫ﻋﺠﻮز ﺗﺸﺎرك‬ ‫ﰲ اﻻﺣﺘﻔﺎل‬

‫ﻣﺸﻌﻞ وﻫﻨﻴﺔ وﻗﺎدة ﺣﻤﺎس ﻳﺤﻴﻮن أﻧﺼﺎر اﻟﺤﺮﻛﺔ‬ ‫اﻤﺼﺎﻟﺤﺔ ﺑﺮﻋﺎﻳﺔ ﻣﴫﻳﺔ‪.‬‬ ‫ﻫﻨﻴـﺔ اﻋﺘـﱪ ﰲ ﻛﻠﻤﺘـﻪ ﺗﻤﻜﻦ‬ ‫ﻋﺪد ﻣﻦ ﻗﻴﺎدات اﻤﻘﺎوﻣﺔ ﻣﻦ دﺧﻮل‬ ‫ﻗﻄـﺎع ﻏﺰة ﺑﻤﺎ ﻓﻴﻬـﻢ ﻗﻴﺎدﻳﻮن ﻣﻦ‬ ‫اﻟﺠﺒﻬﺔ اﻟﺸـﻌﺒﻴﺔ ﻟﺘﺤﺮﻳﺮ ﻓﻠﺴﻄﻦ‬ ‫ﻳﻤﺜـﻞ ﻛـﴪا ﻟﻠﺤﺼـﺎر اﻟﺴـﻴﺎﳼ‬ ‫اﻤﻔﺮوض ﻋـﲆ اﻟﻘﻄﺎع وﺣﻘﻖ ﺟﺰءا‬ ‫ﻣﻦ ﺣﻖ اﻟﻌﻮدة‪.‬‬ ‫وأﻤـﺢ ﻫﻨﻴـﺔ إﱃ ﺗﻐـﺮ ﰲ‬ ‫اﺳـﱰاﺗﻴﺠﻴﺔ ﺣـﺮﻛﺎت اﻤﻘﺎوﻣﺔ ﺑﻌﺪ‬ ‫ﻣﻌﺮﻛﺔ ﺣﺠـﺎرة اﻟﺴـﺠﻴﻞ‪ ،‬ﻣﻀﻴﻔﺎ‬ ‫»ﻣﺎ ﻗﺒـﻞ ﻣﻌﺮﻛﺔ ﺣﺠﺎرة اﻟﺴـﺠﻴﻞ‬ ‫ﺗﺎرﻳـﺦ وﻣـﺎ ﺑﻌﺪﻫـﺎ ﺗﺎرﻳـﺦ آﺧﺮ‪،‬‬

‫ﻛﻨـﺎ ﻧﺪاﻓـﻊ ﻋـﻦ وﻃﻨﻨـﺎ وﺳـﻨﺒﺪأ‬ ‫اﻵن ﰲ وﺿـﻊ اﺳـﱰاﺗﻴﺠﻴﺔ ﻋﺮﺑﻴـﺔ‬ ‫إﺳـﻼﻣﻴﺔ ﻟﻠﺘﺤﺮﻳﺮ اﻟﺸـﺎﻣﻞ وﻋﻮدة‬ ‫اﻟﻔﻠﺴﻄﻴﻨﻴﻦ«‪.‬‬ ‫وﻋﻘﺪ ﻫﻨﻴﺔ ﻣﻘﺎرﻧﺔ ﺑﻦ ﺗﻌﺎﻣﻞ‬ ‫اﻟﻘﻴـﺎدة اﻤﴫﻳـﺔ ﻣـﺎ ﻗﺒـﻞ اﻟﺜﻮرة‬ ‫وﺑﻌﻬﺪﻫـﺎ ﻗﺎﺋـﻼ »ﰲ ﻋـﺎم ‪2008‬‬ ‫أﻋﻠﻨـﺖ اﻟﺤـﺮب ﻣـﻦ اﻟﻘﺎﻫـﺮة وﰲ‬ ‫‪ 2012‬أﻋﻠـﻦ اﻻﻧﺘﺼﺎر ﻣﻦ اﻟﻘﺎﻫﺮة‬ ‫وﻫﺬا ﻓﺎرق ﻛﺒﺮ«‪.‬‬ ‫وﻋـﲆ ذات اﻟﻨﻐﻤﺔ ﺟﺎء ﺧﻄﺎب‬ ‫ﻣﺸﻌﻞ اﻟﺬي ﻗﺪم ‪ 18‬ﻣﺤﺪدا ﻟﺜﻮاﺑﺖ‬ ‫وﺳﻴﺎﺳـﺔ ﺣﻤـﺎس ﺧـﻼل اﻤﺮﺣﻠـﺔ‬

‫اﻟﻘﺎدﻣـﺔ‪ ،‬اﻟﺘﻲ ﻣـﻦ أﻫﻤﻬـﺎ ﻣﺎ أﻤﺢ‬ ‫إﻟﻴﻪ ﻣﺸـﻌﻞ ﻣـﻦ اﺳـﺘﻌﺪاد ﺣﻤﺎس‬ ‫ﻟﻠﺘﻮﺻﻞ ﻟﺘﻮاﻓﻖ ﺳﻴﺎﳼ ﻣﻊ أﻃﺮاف‬ ‫ﻓﻠﺴﻄﻴﻨﻴﺔ وﻋﺮﺑﻴﺔ ﰲ ﺗﻘﺪﻳﻢ ﻣﴩوع‬ ‫ﺳﻴﺎﳼ ﻣﺸﱰك‪ ،‬ﻳﺘﻘﺎﻃﻊ ﻣﻊ ﺑﺮاﻣﺞ‬ ‫ﺣﻤﺎس ﺑﴩط ﻋﺪم ﺗﻌﺮﺿﻪ ﻟﻠﺜﻮاﺑﺖ‬ ‫ﰲ اﻷرض واﻟﻘـﺪس وﺣـﻖ اﻟﻌـﻮدة‬ ‫واﻤﻘﺎوﻣﺔ‪ ،‬ﰲ إﺷـﺎرة ﻟﻘﺒﻮل ﺣﻤﺎس‬ ‫ﺑﺈﻗﺎﻣﺔ دوﻟﺔ ﻓﻠﺴـﻄﻴﻨﻴﺔ ﻋﲆ ﺣﺪود‬ ‫‪ 67‬ﻛﻬﺪف ﻣﺮﺣﲇ‪.‬‬ ‫ووﺟـﻪ ﻣﺸـﻌﻞ ﻧﻘـﺪا ﻟﺤﻠﻔﺎء‬ ‫اﻟﺴـﺎﺑﻖ ﰲ اﻟﻨﻈﺎم اﻟﺴـﻮري ﻣﺆﻛﺪا‬ ‫أن ﺣﻤـﺎس »ﻻ ﺗﺆﻳـﺪ اي ﻧﻈـﺎم‬

‫)اﻟﴩق(‬ ‫ﻳﺨﻮض ﻣﻌﺮﻛﺔ ﺿﺪ ﺷـﻌﺒﻪ« ‪ ،‬وأن‬ ‫ﻣﺒﺪأﻫﺎ ﰲ اﻟﺘﻌﺎﻣﻞ ﻣﻊ ﺷﺆون اﻟﺪول‬ ‫اﻷﺧﺮى ﻫﻮ ﻋﺪم اﻟﺘﺪﺧﻞ ﰲ ﺷﺆوﻧﻬﺎ‬ ‫ﻣﺸﺮا إﱃ أن ﺣﻤﺎس » ﻟﻢ ﺗﻜﻦ ﺗﺒﻌﺎ‬ ‫ﻟﺴـﻮرﻳﺎ وإﻳﺮان وﻟﻴﺴﺖ ﺗﺒﻌﺎ اﻟﻴﻮم‬ ‫ﻤﴫ أو ﻗﻄﺮ«‪.‬‬ ‫وﻗـﺪم ﻣﺸـﻌﻞ رﺳـﺎﻟﺔ إﱃ‬ ‫اﻟﺸﻌﻮب اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ اﻤﺤﻴﻄﺔ ﺑﻔﻠﺴﻄﻦ‬ ‫وﺑﺨﺎﺻـﺔ اﻷردن وﻟﺒﻨـﺎن وﻣـﴫ‬ ‫ﺑﺄن اﻟﻔﻠﺴـﻄﻴﻨﻴﻦ ﻟـﻦ ﻳﺮﺿﻮا أﺑﺪا‬ ‫ﺑﺎﻟﻮﻃﻦ اﻟﺒﺪﻳﻞ‪ ،‬ﻣﺆﻛﺪا ﺗﻤﺴﻚ ﺣﺮﻛﺔ‬ ‫ﺣﻤﺎس ﺑﺤﻖ اﻟﻌـﻮدة ﻟﻜﻞ ﺟﺰء ﻣﻦ‬ ‫أﺟﺰاء ﻓﻠﺴﻄﻦ‪.‬‬

‫ﻃﻔﻞ ﻳﺸﺎﻫﺪ اﻻﺣﺘﻔﺎل ﻣﻊ اﺛﻨﻦ ﻣﻦ ﻣﻘﺎﺗﲇ اﻟﻘﺴﺎم‬

‫)اﻟﴩق(‬

‫ﺭﺍﺑﻄﺎﺕ ﹼﺗﺪﻋﻲ »ﺣﻤﺎﻳﺔ ﺍﻟﺜﻮﺭﺓ« ﻓﻲ ﺗﻮﻧﺲ‪ ..‬ﻭﻋﻀﻮ ﺳﺎﺑﻖ ﻓﻴﻬﺎ ﻳﺆﻛﺪ ﺃﻧﻬﺎ ﺫﺭﺍﻉ ﻟﺤﺮﻛﺔ ﺍﻟﻨﻬﻀﺔ‬ ‫ﺗﻮﻧﺲ ‪ -‬ﻋﲇ ﻗﺮﺑﻮﳼ‬

‫إﺣﺪى ﺗﻈﺎﻫﺮات رواﺑﻂ ﺣﻤﺎﻳﺔ اﻟﺜﻮرة ﰲ ﺗﻮﻧﺲ‬

‫)اﻟﴩق(‬

‫أﻋـﺎدت أﺣـﺪاث ﺳـﺎﺣﺔ ﻣﺤﻤﺪ ﻋﲇ‬ ‫اﻷﺧـﺮة‪ ،‬اﻟﺘـﻲ ﺗﻤﺜﻠـﺖ ﰲ اﻋﺘـﺪاء‬ ‫أﻋﻀﺎء ﰲ رواﺑـﻂ ﺣﻤﺎﻳﺔ اﻟﺜﻮرة ﻋﲆ‬ ‫اﻤﻘﺮ اﻤﺮﻛﺰي ﻟﻼﺗﺤﺎد اﻟﻌﺎم ﻟﻠﺸﻐﻞ‪،‬‬ ‫اﻟﺠﺪل ﺣـﻮل ﻫـﺬه اﻟﺮواﺑـﻂ‪ ،‬اﻟﺘﻲ‬ ‫ﻃﺎﻟﺐ اﻻﺗﺤﺎد اﻟﻌﺎم اﻟﺘﻮﻧﴘ ﻟﻠﺸﻐﻞ‬ ‫ﺑﺤﻠﻬـﺎ‪ ،‬ﻟﻴﻨﻀﻢ ﺑﺬﻟـﻚ إﱃ أﻏﻠـﺐ اﻷﺣﺰاب‬ ‫واﻟﻘـﻮى اﻤﺪﻧﻴﺔ اﻟﺘﻲ ﺗﺮاﻫﺎ »ﻣﻴﻠﻴﺸـﻴﺎت«‬ ‫ﺗﺎﺑﻌﺔ ﻟﺤﺮﻛﺔ اﻟﻨﻬﻀﺔ اﻹﺳـﻼﻣﻴﺔ اﻟﺤﺎﻛﻤﺔ‬ ‫وﻳﺠـﺐ ﺣﻠﻬﺎ ﺑﻌﺪ أن ﻛﺎﻧﺖ ﻃﺮﻓﺎ ً ﰲ أﻋﻤﺎل‬ ‫ﻋﻨﻒ ﺷﻬﺪﺗﻬﺎ اﻟﺒﻼد ﰲ اﻵوﻧﺔ اﻷﺧﺮة‪.‬‬ ‫و«اﻟﺮاﺑﻄﺔ اﻟﻮﻃﻨﻴـﺔ ﻟﺤﻤﺎﻳﺔ اﻟﺜﻮرة«‬ ‫ﻫﻲ ﺟﻤﻌﻴﺔ ﻣﺪﻧﻴﺔ ﻣﺮﺧﺺ ﻟﻬﺎ ﻗﺎﻧﻮﻧﻴﺎ ً ﻣﻦ‬ ‫وزارة اﻟﺪاﺧﻠﻴـﺔ‪ ،‬وﺟﺎء ﰲ ﺑﻼغ ﺗﺄﺳﻴﺴـﻬﺎ‬ ‫أن رﺋﺎﺳـﺔ اﻟﺤﻜﻮﻣـﺔ ﺳـﻤﺤﺖ ﺑﺘﺄﺳـﻴﺲ‬ ‫اﻟﺮاﺑﻄـﺔ اﻟﻮﻃﻨﻴـﺔ ﻟﺤﻤﺎﻳـﺔ اﻟﺜـﻮرة اﻟﺘﻲ‬

‫ﺗﺘﻤﺜـﻞ أﺑـﺮز أﻫﺪاﻓﻬـﺎ ﰲ »ﺗﺜﺒﻴـﺖ اﻟﻬﻮﻳﺔ‬ ‫اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ اﻹﺳﻼﻣﻴﺔ وﻛﺸﻒ ﻣﻨﻈﻮﻣﺔ اﻟﻔﺴﺎد‬ ‫واﻟﺘﺼﺪي ﻟﻜﻞ أﺷـﻜﺎل اﻟﺘﺒﻌﻴﺔ واﻻرﺗﻬﺎن‬ ‫ﻟﻠﺨـﺎرج‪ ،‬وﺗﺄﻣـﻦ اﻻﻧﺘﻘـﺎل اﻟﺪﻳﻤﻘﺮاﻃﻲ‬ ‫وﻧﴩ اﻟﻮﻋﻲ ﺑﺤﻘﻮق اﻹﻧﺴﺎن ﻣﻊ اﻤﺤﺎﻓﻈﺔ‬ ‫ﻋﲆﻣﻜﺘﺴـﺒﺎتاﻟﺜﻮرة«‪.‬‬ ‫وﻳﻘﻮل أﻧﺼـﺎر اﻟﺮاﺑﻄـﺔ إﻧﻬﺎ ﺟﺎءت‬ ‫ﻟﺘﺴـﻬﻢ ﰲ اﻟﺪﻓـﻊ ﻧﺤـﻮ ﺗﺤﻘﻴـﻖ أﻫﺪاف‬ ‫اﻟﺜـﻮرة اﻟﺘﻮﻧﺴـﻴﺔ وﺣﻤﺎﻳﺘﻬﺎ ﻣـﻦ أﻋﺪاﺋﻬﺎ‬ ‫اﻤﱰﺑﺼـﻦ ﺑﻬـﺎ‪ .‬وﺧﺎﺻـﺔ رﻣـﻮز اﻟﻨﻈﺎم‬ ‫اﻟﺴـﺎﺑﻖ اﻟـﺬي ﻋـﺎد ﻟﻠﻨﺸـﺎط اﻟﺴـﻴﺎﳼ‪،‬‬ ‫واﻟﻌﻤـﻞ ﻋـﲆ »ﺗﻄﻬﺮ« ﻣﺆﺳﺴـﺎت اﻟﺪوﻟﺔ‬ ‫ﻣﻨﻬﻢ‪.‬‬ ‫وﻳﻘﻮل اﻟﻨﺎﺷـﻄﻮن ﰲ ﻫﺬه اﻟﺮاﺑﻄﺎت‬ ‫أو اﻟﻠﺠﺎن إﻧﻬﻢ ﻻ ﻳﺘﺒﻌﻮن أي ﺣﺰب ﺳﻴﺎﳼ‬ ‫ﰲ اﻟﺒـﻼد‪ ،‬وﻻ ﻳﺨﻀﻌـﻮن ﻷي ﻃﺮف ﻣﻬﻤﺎ‬ ‫ﻛﺎﻧﺖ ﺧﻠﻔﻴﺘﻪ اﻟﻔﻜﺮﻳﺔ واﻟﺴﻴﺎﺳـﻴﺔ‪ ،‬ﻧﺎﻓﻦ‬ ‫أن ﻳﻜﻮﻧﻮا ذراﻋﺎ ً ﻣﻦ أذرع ﺣﺮﻛﺔ اﻟﻨﻬﻀﺔ‪.‬‬

‫وﰲ اﻤﻘﺎﺑﻞ‪ ،‬ﺗﻘﻮل اﻷﺣﺰاب اﻟﻴﺴـﺎرﻳﺔ‬ ‫واﻟﻠﻴﱪاﻟﻴﺔ ﰲ ﺗﻮﻧﺲ وﻣﻨﻈﻤﺎت ﻣﻦ اﻤﺠﺘﻤﻊ‬ ‫اﻤﺪﻧﻲ وﻋﲆ رأﺳـﻬﺎ اﻻﺗﺤﺎد اﻟﻌﺎم اﻟﺘﻮﻧﴘ‬ ‫ﻟﻠﺸـﻐﻞ أﻛـﱪ ﻣﻨﻈﻤـﺔ ﻧﻘﺎﺑﻴـﺔ ﰲ ﺗﻮﻧـﺲ‬ ‫واﻟﺮاﺑﻄـﺔ اﻟﺘﻮﻧﺴـﻴﺔ ﻟﻠﺪﻓـﺎع ﻋـﻦ ﺣﻘﻮق‬ ‫اﻹﻧﺴـﺎن‪ ،‬إن ﻫﺬه اﻟﻠﺠﺎن ﻣﺪﻋﻮﻣﺔ وﻣﻤﻮﻟﺔ‬ ‫ﻣـﻦ ﺣﺮﻛﺔ اﻟﻨﻬﻀﺔ اﻟﺘﻲ ﺗﺴـﺘﺨﺪﻣﻬﺎ ﺿﺪ‬ ‫ﺧﺼﻮﻣﻬﺎ اﻟﺴﻴﺎﺳـﻴﻦ‪ .‬وﺗﺸﻜﻞ ﺧﻄﺮا ً ﻋﲆ‬ ‫اﻟﺴﻠﻢ اﻷﻫﲇ ﰲ اﻟﺒﻼد‪.‬‬ ‫وﴏح ﻋﻀـﻮ اﻤﻜﺘـﺐ اﻟﺘﻨﻔﻴـﺬي‬ ‫ﻟﻼﺗﺤﺎد وﻣﺴﺎﻋﺪ أﻣﻴﻨﻪ اﻟﻌﺎم ﺳﻤﺮ اﻟﺸﻔﻲ‪،‬‬ ‫ﻟـ«اﻟـﴩق«‪ ،‬ﺑﺎﻟﻘـﻮل‪» :‬ﻫـﺬه اﻤﺠﻤﻮﻋﺎت‬ ‫اﻟﺘﻲ ﺗﺴﻤﻲ ﻧﻔﺴﻬﺎ راﺑﻄﺎت ﺣﻤﺎﻳﺔ اﻟﺜﻮرة‬ ‫ﻟﻴﺴـﺖ ﺳـﻮى أداة ﰲ ﻳﺪ اﻟﺤـﺰب اﻟﺤﺎﻛﻢ‬ ‫ﻣـﻦ أﺟـﻞ ﻣﻤﺎرﺳـﺔ اﻟﱰﻫﻴﺐ ﻋـﲆ اﻟﻘﻮى‬ ‫اﻟﺴﻴﺎﺳـﻴﺔ واﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻴـﺔ واﻟﺪﻳﻤﻘﺮاﻃﻴﺔ ﰲ‬ ‫ﺗﻮﻧـﺲ«‪ ،‬ﻣﻀﻴﻔﺎ ً »إن اﻻﻋﺘﺪاء اﻟﺬي ﻗﺎم ﺑﻪ‬ ‫ﻫﺆﻻء ﻋﲆ ﻣﻘﺮ اﻤﺮﻛﺰﻳﺔ اﻟﻨﻘﺎﺑﻴﺔ ﰲ ﺳـﺎﺣﺔ‬

‫ﻣﺤﻤﺪ ﻋﲇ ﻟﻦ ﻳﻤﺮ ﻣﺮور اﻟﻜﺮام«‪.‬‬ ‫وأﺷﺎر اﻟﺸـﻔﻲ إﱃ أن اﻹﴐاب اﻟﻌﺎم‬ ‫اﻤﻘـﺮر ﻳﻮم ‪ 13‬دﻳﺴـﻤﱪ اﻟﻘﺎدم ﺳـﻴﻜﻮن‬ ‫»ردا ً ﻃﺒﻴﻌﻴـﺎ ً ﻋﲆ ﻣﻦ ﻳﺪﻋﻢ ﻫﺆﻻء اﻤﺨﺮﺑﻦ‬ ‫اﻟﺬﻳـﻦ ﻻ ﻳﺤﱰﻣـﻮن ﻗﻴـﻢ اﻟﺪﻳﻤﻘﺮاﻃﻴـﺔ‬ ‫وأﺳـﺲ اﻟﻌﻴـﺶ اﻤﺸـﱰك وﻳﺮﻳـﺪون‬ ‫اﻻﺳﺘﻔﺮاد ﺑﺎﻟﺒﻼد وﻣﻮاردﻫﺎ«‪.‬‬ ‫ﰲ اﻟﺴـﻴﺎق ﻧﻔﺴـﻪ‪ ،‬ﻗـﺎل اﻟﻨﺎﺷـﻂ‬ ‫اﻟﺴـﺎﺑﻖ ﺿﻤﻦ راﺑﻄﺔ ﺣﻤﺎﻳﺔ اﻟﺜﻮرة م‪.‬س‬ ‫ﻟـ»اﻟﴩق«‪ :‬إﻧﻪ ﺧـﺮج ﻣﻦ اﻟﺮاﺑﻄﺔ ﺑﻌﺪﻣﺎ‬ ‫اﻛﺘﺸـﻒ ﺣﻘﺎﺋـﻖ وﻣﻌﻄﻴﺎت ﻻ ﻳﺴـﺘﻄﻴﻊ‬ ‫ﻣﻌﻬـﺎ اﻟﺒﻘـﺎء‪ .‬وأﺿـﺎف »ﻇﻨﻨـﺖ أن ﻫﺬه‬ ‫اﻟﻠﺠـﺎن ﻣﺴـﺘﻘﻠﺔ وﻻ ﺗﺨـﺪم أﺟﻨـﺪة أي‬ ‫ﺣـﺰب ﺳـﻴﺎﳼ ﰲ اﻟﺴـﺎﺣﺔ‪ ،‬وأن أﻫﺪاﻓﻬﺎ‬ ‫ﻫـﻲ اﻟﻌﻤﻞ ﻋـﲆ ﺗﺤﻘﻴـﻖ أﻫـﺪاف اﻟﺜﻮرة‬ ‫وﺗﻜﺮﻳـﺲ ﺷـﻌﺎراﺗﻬﺎ اﻟﺘﻲ رﻓﻌﻬـﺎ اﻟﺜﻮار‬ ‫ﻗﺒﻞ ﻋﺎﻣﻦ‪ ،‬إﻻ أن اﻟﺤﻘﻴﻘﺔ ﻟﻢ ﺗﻜﻦ ﻛﺬﻟﻚ«‪.‬‬ ‫وﻗﺎل م‪.‬س‪» :‬اﻛﺘﺸﻔﺖ ﺑﻌﺪ ﻣﺪة أن اﻤﻜﺘﺐ‬

‫اﻟﺘﻨﻔﻴـﺬي ﻟﻠﺮاﺑﻄﺔ ﻳﺴـﻴﻄﺮ ﻋﻠﻴـﻪ ﻛﻞ ﻣﻦ‬ ‫ﻣﺤﻤﺪ ﻣﻌﺎﻟﺞ وﺣﻠﻴﻤـﺔ ﻣﻌﺎﻟﺞ‪ ،‬وأن ﻫﺬﻳﻦ‬ ‫اﻷﺧﺮﻳـﻦ ﻟﻬـﻢ ارﺗﺒﺎﻃﺎت ﺧﺎﺻـﺔ ﺑﺤﺮﻛﺔ‬ ‫اﻟﻨﻬﻀﺔ‪ ،‬واﻛﺘﺸﻔﺖ أن ﻣﺤﻤﺪ ﻣﻌﺎﻟﺞ ﻳﻨﺴﻖ‬ ‫ﺗﺤﺮﻛﺎﺗﻨـﺎ ﻣﻊ ﻗﻴﺎدﻳـﻦ ﰲ ﺣﺮﻛﺔ اﻟﻨﻬﻀﺔ‪،‬‬ ‫وﻫـﻮ ﻣﺎ أﺛـﺎر ﺣﻔﻴﻈﺘـﻲ وﺷـﻜﻮﻛﻲ اﻟﺘﻲ‬ ‫ﻗﺮرت ﺑﻌﺪﻫﺎ اﻟﺨﺮوج ﻣﻦ ﻫﺬه اﻟﺮاﺑﻄﺎت«‪.‬‬ ‫ﻣـﻦ ﺟﻬﺘـﻪ‪ ،‬رﻓـﺾ رﺋﻴـﺲ ﺣﺮﻛـﺔ‬ ‫اﻟﻨﻬﻀﺔ راﺷـﺪ اﻟﻐﻨـﻮﳾ‪ ،‬ﺣـﻞ »اﻟﺮاﺑﻄﺔ‬ ‫اﻟﻮﻃﻨﻴﺔ ﻟﺤﻤﺎﻳﺔ اﻟﺜﻮرة«‪ ،‬وذﻟﻚ ﺧﻼل ﻧﺪوة‬ ‫ﺻﺤﻔﻴﺔ ﻋﻘﺪﻫﺎ اﻷرﺑﻌﺎء ﻋﲆ ﺧﻠﻔﻴﺔ أﺣﺪاث‬ ‫ﺳﺎﺣﺔ ﻣﺤﻤﺪ ﻋﲇ‪.‬‬ ‫وﻗﺎل اﻟﻐﻨﻮﳾ »أﻧـﺎ أداﻓﻊ ﻋﻦ راﺑﻄﺔ‬ ‫ﺣﻤﺎﻳـﺔ اﻟﺜﻮرة ﻷﻧﻬﺎ ﻣـﻦ ﻣﻨﺘﻮﺟﺎت اﻟﺜﻮرة‬ ‫وﻫﻢ ﻣﺴﺘﻘﻠﻮن وﻟﻴﺴﻮا ﺗﺎﺑﻌﻦ ﻷي ﺟﻬﺔ«‪.‬‬ ‫وﺗﺎﺑـﻊ »راﺑﻄﺔ اﻟﺜـﻮرة ﻻ أﻗﺪﺳـﻬﺎ ﻟﻜﻨﻬﺎ‬ ‫ﺿﻤـﺮ ﻣـﻦ ﺿﻤﺎﺋﺮ اﻟﺜـﻮرة‪ ،‬ﻟﻜـﻦ ﻫﺬا ﻻ‬ ‫ﻳﻌﻨﻲ أﻧﻬﻢ ﻓﻮق اﻟﻘﺎﻧﻮن«‪.‬‬


‫ﻣﺴﺆﻭﻝ ﺇﻳﺮﺍﻧﻲ‪:‬‬ ‫ﻟﻢ ﻧﻌﺪ ﻧﻘﺎﺗﻞ‬ ‫ﻋﻠﻰ ﺃﺭﺍﺿﻴﻨﺎ‬ ‫ﻭﺍﻟﻌﺮﺍﻕ ﻭﻏﺰﺓ‬ ‫»ﺩﺭﻉ ﻟﻨﺎ«‬ ‫ﺳﻴﺎﺳﺔ‬

‫ﻣﺎ اﺳﺘﻮﻗﻔﻨﻲ‬

‫ﺩﻭﻟﺔ ﺟﺪﻳﺪﺓ‬ ‫ﺑﺎﻟﺘﺤﺪﻱ‬

‫ﻃﻬﺮان ‪ -‬اﻟﴩق‬

‫ﺳﻔﻴﻨﺘﺎن إﻳﺮاﻧﻴﺘﺎن ﺗﺮﺳﻮان ﰲ ﻣﺪﻳﻨﺔ ﺑﻮرﺗﺴﻮدان‬

‫أﻛﺪ ﻣﺴﺆول أﻣﻨﻲ إﻳﺮاﻧﻲ رﻓﻴﻊ اﻤﺴﺘﻮى أن اﻟﻌﺮاق‬ ‫وﻏﺰة ﺑﺎﺗﺎ »اﻟﺪرع اﻟﺤﺼﻦ« ﻹﻳﺮان ﻣﻦ أي ﻫﺠﻤﺎت‬ ‫ﻣﺤﺘﻤﻠﺔ ﻗﺪ ﺗﺘﻌﺮض ﻟﻬﺎ ﺧﻼل اﻟﻔﱰة اﻤﻘﺒﻠﺔ ﻣﻦ‬ ‫ﻗﺒﻞ اﻟﻮﻻﻳﺎت اﻤﺘﺤﺪة أو إﴎاﺋﻴﻞ‪ ،‬ووﺻﻒ ﻣﺎ ﺣﺼﻞ‬ ‫ﰲ اﻟﻌﺮاق ﺑﺄﻧﻪ »ﻧﺠﺎح ﻟﻠﻘﺪرة اﻹﻳﺮاﻧﻴﺔ«‪ ،‬ﻣﺆﻛﺪا ً أن‬ ‫اﺳﺘﻌﺪادات ﺑﻼده ﺟﻴﺪة ﻤﻮاﺟﻬﺔ أي ﻫﺠﻮم‪.‬‬ ‫وﻗﺎل ﻣﺴﺆول اﻤﻠﻒ اﻟﺴﻴﺎﳼ واﻷﻣﻨﻲ ﰲ ﻣﺤﺎﻓﻈﺔ زﻧﺠﺎن‬ ‫اﻹﻳﺮاﻧﻴﺔ »ﻓﺮوز أﺣﻤﺪي« ﰲ ﺗﴫﻳﺤﺎت ﺻﺤﻔﻴﺔ إن »اﻳﺮان‬ ‫ﻟﻢ ﺗﻌﺪ ﺗﻘﺎﺗﻞ داﺧﻞ أراﺿﻴﻬﺎ ﻟﺴﻴﻄﺮﺗﻬﺎ اﻟﺘﺎﻣﺔ ﻋﻠﻴﻬﺎ ﺑﻞ‬

‫)إ ب أ(‬

‫‪22‬‬

‫ﺑﺎت اﻟﻌﺮاق وﻏﺰة اﻟﺪرع اﻟﺤﺼﻦ ﻹﻳﺮان ﻟﺼﺪ اﻟﻬﺠﻤﺎت‬ ‫اﻤﺤﺘﻤﻠﺔ«‪.‬‬ ‫وﺗﻘﻊ ﻣﺤﺎﻓﻈﺔ زﻧﺠﺎن ﻋﲆ ﺑﻌﺪ ‪ 298‬ﻛﻢ إﱃ اﻟﺸﻤﺎل اﻟﻐﺮﺑﻲ‬ ‫ﻣﻦ اﻟﻌﺎﺻﻤﺔ ﻃﻬﺮان‪ ،‬وﻳﺒﻠﻎ ﻋﺪد ﺳﻜﺎﻧﻬﺎ ﻧﺤﻮ ‪ 377‬أﻟﻒ‬ ‫ﻧﺴﻤﺔ‪ ،‬ﺛﻼﺛﺔ أرﺑﺎﻋﻬﻢ ﻣﻦ اﻵذرﻳﻦ واﻟﺒﻘﻴﺔ ﻣﻦ اﻟﻔﺮس‪ ،‬وﻣﻦ‬ ‫أﺑﺮز ﻣﺪﻧﻬﺎ ﺳﻠﻄﺎﻧﻴﺔ وأﺑﻬﺮ‪.‬‬ ‫وأﺿﺎف أﺣﻤﺪي أن »ﻣﺎ ﺣﺼﻞ ﰲ اﻟﻌﺮاق ﻫﻮ ﻣﺼﺪاق‬ ‫ﻟﻠﻨﺠﺎح واﻟﻘﺪرة اﻹﻳﺮاﻧﻴﺔ »ﻣﻦ دون أن ﻳﺬﻛﺮ ﻣﺰﻳﺪا ً ﻣﻦ‬ ‫اﻟﺘﻔﺎﺻﻴﻞ ﻋﻦ اﻤﻘﺼﻮد ﺑﺎﻟﻨﺠﺎح اﻹﻳﺮاﻧﻲ‪.‬‬ ‫وأﺷﺎر ﻣﺴﺆول اﻤﻠﻒ اﻟﺴﻴﺎﳼ واﻷﻣﻨﻲ ﰲ ﻣﺤﺎﻓﻈﺔ زﻧﺠﺎن‬ ‫إﱃ أن »اﻻﺳﺘﻌﺪادات اﻹﻳﺮاﻧﻴﺔ ﰲ ﻣﻮاﺟﻬﺔ اﻟﺘﺤﺪﻳﺎت‬

‫اﻟﻌﺴﻜﺮﻳﺔ اﻟﺨﺎرﺟﻴﺔ ﺟﻴﺪة«‪ ،‬ﻻﻓﺘﺎ ً إﱃ أن »ﺗﻤﻜﻦ إﻳﺮان‬ ‫ﻣﻦ إﺳﻘﺎط ﻃﺎﺋﺮة اﻟﺘﺠﺴﺲ اﻷﻣﺮﻳﻜﻴﺔ ﻗﺒﻞ أﻳﺎم دﻟﻴﻞ ﻋﲆ‬ ‫ذﻟﻚ«‪.‬‬ ‫وﻛﺎﻧﺖ اﻟﻘﻴﺎدة اﻟﺒﺤﺮﻳﺔ ﰲ اﻟﺤﺮس اﻟﺜﻮري اﻹﻳﺮاﻧﻲ أﻛﺪت‬ ‫اﻟﺜﻼﺛﺎء اﻤﺎﴈ أﻧﻬﺎ أﺳﻘﻄﺖ ﻃﺎﺋﺮة ﺗﺠﺴﺲ أﻣﺮﻳﻜﻴﺔ ﻣﻦ‬ ‫ﻧﻮع )ﺳﻜﺎن إﻳﻐﻞ( ﺑﻌﺪ دﺧﻮﻟﻬﺎ اﻷﺟﻮاء اﻹﻳﺮاﻧﻴﺔ ﻓﻮق ﻣﻴﺎه‬ ‫اﻟﺨﻠﻴﺞ اﻟﻌﺮﺑﻲ‪ ،‬وأﻛﺪت أﻧﻬﺎ ﻋﺜﺮت ﻋﲆ ﺣﻄﺎم اﻟﻄﺎﺋﺮة‬ ‫وﻫﻲ ﺑﺼﺪد ﺗﺤﻠﻴﻞ اﻤﻌﻠﻮﻣﺎت اﻟﺘﻲ ﺗﺤﻤﻠﻬﺎ‪ ،‬ﻟﻜﻦ اﻟﺒﺤﺮﻳﺔ‬ ‫اﻷﻣﺮﻳﻜﻴﺔ ﺳﺎرﻋﺖ ﰲ اﻟﻴﻮم ﻧﻔﺴﻪ إﱃ ﻧﻔﻲ ادﻋﺎء ﻃﻬﺮان‪،‬‬ ‫ﻣﺆﻛﺪة أﻧﻪ ﻟﻢ ﻳﺘﻢ ﺗﺜﺒﻴﺖ ﻓﻘﺪان ﻃﺎﺋﺮات ﻣﺴﺮة ﺗﺎﺑﻌﺔ ﻟﻬﺎ‬ ‫ﰲ اﻟﴩق اﻷوﺳﻂ‪.‬‬

‫ا ﺣﺪ ‪ 25‬ﻣﺤﺮم ‪1434‬ﻫـ ‪ 9‬دﻳﺴﻤﺒﺮ ‪2012‬م اﻟﻌﺪد )‪ (371‬اﻟﺴﻨﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬

‫ﻟﺠﻨﺔ ﺍﻟﻤﻌﺘﻘﻠﻴﻦ ﻓﻲ ﺍﻟﻌﺮﺍﻕ‪ :‬ﺃﺣﻜﺎﻡ ﺑﺎﻹﻋﺪﺍﻡ ﻟـﺴﺘﺔ ﺳﻌﻮﺩﻳﻴﻦ ﻧﺼﻔﻬﻢ‬ ‫ﻓﻲ»ﺍﻟﺮﺻﺎﺻﺔ«‪ ..‬ﻭﺳﺒﻌﺔ ﺁﺧﺮﻭﻥ ﻳﺨﻀﻌﻮﻥ ﻟﻠﻤﺤﺎﻛﻤﺔ ﺧﻼﻝ ﺷﻬﺮ‬ ‫ﻣﻨﺬر اﻟﻜﺎﺷﻒ‬

‫)‪(4‬‬ ‫ﺗﺸـﺘﺘﺖ ﻣﻨﻈﻤـﺔ اﻟﺘﺤﺮﻳﺮ ﺑﻌـﺪ اﻻﺟﺘﻴـﺎح اﻹﴎاﺋﻴﲇ ‪-‬‬ ‫اﻟﺴـﻮري ﻟﻠﺒﻨـﺎن ﻋـﺎم ‪ 1982‬وﺣﺎوﻟﺖ أن ﺗﺴـﺘﺠﻤﻊ ﻗﻮاﻫﺎ‬ ‫اﻟﺴﻴﺎﺳﻴﺔ ﰲ ﺗﻮﻧﺲ وﻤﻠﻤﺔ ﻣﺎ ﺗﻴﴪ ﻣﻦ ﻗﻮاﻫﺎ اﻟﻌﺴﻜﺮﻳﺔ ﰲ‬ ‫ﻋﺪد ﻣﻦ اﻟﺪول اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ وﻣﻨﻬﺎ ﻟﺒﻨﺎن‪.‬‬ ‫ﰲ ﻟﺒﻨﺎن ﻋﺎد اﻟﻨﻈﺎم اﻟﺴـﻮري ﻤﻼﺣﻘﺔ ﻣﻨﻈﻤﺔ اﻟﺘﺤﺮﻳﺮ‬ ‫ﻓﻨﺸﺒﺖ ﺣﺮب اﻤﺨﻴﻤﺎت ﻋﲆ ﻣﺪى ﻋﺎﻣﻦ وﻟﻢ ﺗﻨﻜﴪ اﻟﺸﻮﻛﺔ‬ ‫اﻟﻔﻠﺴﻄﻴﻨﻴﺔ‪ ،‬واﺳﺘﻄﺎع ﺑﺎﻟﻔﻌﻞ اﻟﻔﻠﺴﻄﻴﻨﻴﻮن اﻟﺤﻔﺎظ ﻋﲆ‬ ‫وﺣﺪة ﻣﻨﻈﻤﺔ اﻟﺘﺤﺮﻳﺮ اﻟﺘﻲ ﺳـﺘﻤﺜﻞ اﻟﺸﻌﺐ اﻟﻔﻠﺴﻄﻴﻨﻲ ﰲ‬ ‫ﻣﺆﺗﻤﺮ ﻣﺪرﻳﺪ وﻫﻲ ﺿﻌﻴﻔﺔ ﺗﺴﺘﻈﻞ ﺑﺎﻟﻮﻓﺪ اﻷردﻧﻲ‪.‬‬ ‫اﻟﺨﻄـﺔ اﻟﻔﻠﺴـﻄﻴﻨﻴﺔ اﻗﺘﻀـﺖ ﺗﻮﻗﻴـﻊ اﺗﻔﺎق أوﺳـﻠﻮ‬ ‫ﻟﻠﺪﺧﻮل إﱃ اﻷرض اﻟﻔﻠﺴـﻄﻴﻨﻴﺔ وﺑﻨﺎء اﻤﺆﺳﺴـﺎت اﻤﻨﺘﺨﺒﺔ‬ ‫وﻤﻠﻤـﺔ اﻟﻬﻮﻳﺔ اﻟﻔﻠﺴـﻄﻴﻨﻴﺔ اﻟﺘﻲ ﻳﺘﻨﺎزﻋﻬﺎ اﻟﻔﻠﺴـﻄﻴﻨﻴﻮن‬ ‫ﺑﻦ ﻣﻄﺮﻗﺔ إﴎاﺋﻴﻞ وﺳـﻨﺪان اﻟﻨﻈﺎم اﻟﺴﻮري اﻟﺬي ﻳﺴﻌﻰ‬ ‫ﻻﺣﺘﻮاﺋﻬﺎ وﻣﻼﺣﻘﺘﻬﺎ ﺑﺎﻟﻘﺘﻞ واﻟﺪﻣﺎر واﻟﺘﴩﻳﺪ‪.‬‬ ‫وﻫﻨﺎ اﺳـﺘﻔﺎدت إﴎاﺋﻴﻞ ﻣﻦ ﺗﺮاﺟﻊ اﻤﴩوع اﻟﺴﻴﺎﳼ‬ ‫اﻟﻔﻠﺴﻄﻴﻨﻲ ﻧﺤﻮ دوﻟﺔ ﻋﲆ ﺣﺪود ﻋﺎم ‪ 1967‬وﻋﺪم اﻟﺤﺪﻳﺚ‬ ‫أﺑـﺪا ﻋﻦ اﻟﺪوﻟﺔ اﻤﻌـﱰف ﺑﻬﺎ ﻣﻦ ﻣﺠﻠﺲ اﻷﻣـﻦ واﻟﺘﻲ ﺗﻤﺘﺪ‬ ‫ﻟﺘﺸﻤﻞ ﻧﺼﻒ ﻓﻠﺴﻄﻦ ﺗﻘﺮﻳﺒﺎً‪.‬‬ ‫واﻟﻴـﻮم اﻟﻨﻈـﺎم اﻟﺴـﻮري ﻣﺤـﺎﴏ وﻗـﺪ ﺗـﻢ ﻛﺸـﻒ‬ ‫دوره وﺣﻘﻴﻘﺘـﻪ‪ ،‬أﻟﻴـﺲ اﻤﻄﻠـﻮب ﺗﻔﻌﻴﻞ ﻣﻨﻈﻤـﺔ اﻟﺘﺤﺮﻳﺮ‬ ‫اﻟﻔﻠﺴـﻄﻴﻨﻴﺔ وﺗﻘﻮﻳﺘﻬﺎ ﻟﺮﻓﻊ ﺳـﻘﻒ ﻣﻄﺎﻟﺒﻬﺎ ﺑﺎﺗﺠﺎه ﻗﺮار‬ ‫ﻣﺠﻠﺲ اﻷﻣﻦ واﻻﺳـﺘﻘﻮاء ﺑﻘـﺮار اﻟﺠﻤﻌﻴـﺔ اﻟﻌﺎﻣﺔ اﻷﺧﺮ‪.‬‬ ‫أﻟﻴـﺲ ﻣـﻦ ﺣـﻖ اﻟﺴـﻴﺎﳼ اﻟﻔﻠﺴـﻄﻴﻨﻲ اﻻﺳـﺘﻔﺎدة ﻣـﻦ‬ ‫اﻟﺘﻐﻴﺮات اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ؟‬

‫‪monzer@alsharq.net.sa‬‬

‫اﻟﻄﺎﺋﻒ‪ ،‬اﻟﺮﻳﺎض ‪ -‬ﻋﻨﺎد‬ ‫اﻟﻌﺘﻴﺒﻲ‪ ،‬ﻣﻨﺮة اﻤﻬﻴﺰع‬ ‫ﻛﺸﻒ رﺋﻴﺲ ﻟﺠﻨﺔ اﻤﻌﺘﻘﻠﻦ‬ ‫اﻟﺴﻌﻮدﻳﻦ ﰲ اﻟﻌﺮاق ﰲ‬ ‫ﻣﻜﺘﺐ اﻟﺠﺮﻳﺲ ﻟﻠﻤﺤﺎﻣﺎة‬ ‫ﺛﺎﻣﺮ اﻟﺒﻠﻴﻬﺪ ﻟـ »اﻟﴩق« ﻋﻦ‬ ‫ﺻﺪور أﺣﻜﺎم ﺑﺎﻹﻋﺪام ﺑﺤﻖ‬ ‫ﺳﺘﺔ ﺳﺠﻨﺎء ﺳﻌﻮدﻳﻦ ﰲ اﻟﺴﺠﻮن‬ ‫اﻟﻌﺮاﻗﻴﺔ‪ ،‬ﻓﻴﻤﺎ ﻳﻨﺘﻈﺮ ﺳﺒﻌﺔ آﺧﺮون‬ ‫أﺣﻜﺎﻣﺎ ﻗﻀﺎﺋﻴﺔ ﺧﻼل ﻣﺤﺎﻛﻤﺎت‬ ‫ﺳﺘﻌﻘﺪ ﻟﻬﻢ ﺧﻼل اﻷﻳﺎم اﻟﻘﺎدﻣﺔ‪.‬‬ ‫وأﺻﺪر اﻟﻘﻀﺎء اﻟﻌﺮاﻗﻲ ﺣﻜﻢ إﻋﺪام‬ ‫)آﺧﺮ( ﺑﺤﻖ اﻟﺴﺠﻦ ﺑﺪر اﻟﺸﻤﺮي‬ ‫ﺑﻌﺪ ﺳﺘﺔ أﺷﻬﺮ ﻣﻦ ﺣﻜﻢ اﻹﻋﺪام‬ ‫اﻷول‪ ،‬وذﻟﻚ ﺑﻨﺎء ﻋﲆ اﻟﺘﺤﻘﻴﻘﺎت‬ ‫اﻟﺘﻲ أﺟﺮﻳﺖ ﰲ ﻣﻌﺴﻜﺮ اﻟﴩف‬ ‫ﻟﻮاء ‪ 54‬اﻟﻌﺮاﻗﻲ اﻟﺬي أﻏﻠﻖ ﺑﺴﺒﺐ‬ ‫اﻻﻧﺘﻬﺎﻛﺎت وﺑﻘﺮار ﺟﻤﻬﻮري ﻣﻦ‬ ‫اﻟﺮﺋﺎﺳﺔ اﻟﻌﺮاﻗﻴﺔ ﻟﻜﻮن اﻟﻘﺎﺋﻤﻦ‬ ‫ﻋﻠﻴﻪ ﻣﻦ اﻤﻴﻠﻴﺸﻴﺎت اﻤﺴﻠﺤﺔ‪.‬‬ ‫وأوﺿـــﺢ اﻟﺒﻠﻴﻬﺪ ﰲ ﺣﺪﻳﺜﻪ‬ ‫ﻣﻊ«اﻟﴩق« أن أﺣﻜﺎم اﻹﻋﺪام‬ ‫ﺻﺪرت ﺑﺤﻖ اﻟﺴﺠﻨﺎء )ﺑﺪر ﻋﻔﻮان‬ ‫اﻟﺸﻤﺮي‪ ،‬ﺷﺎدي ﻣﺴﻠﻢ اﻟﺼﺎﻋﺪي‪،‬‬ ‫ﻓﻴﺼﻞ أﺣﻤﺪ اﻟﻔﺮج‪ ،‬ﻣﺤﻤﻮد‬ ‫ﺳﻴﺪات اﻟﺸﻨﻘﻴﻄﻲ‪ ،‬ﻋﲇ ﺣﺴﻦ‬ ‫اﻟﺸﻬﺮي‪ ،‬ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ ﻋﺰام اﻟﻘﺤﻄﺎﻧﻲ(‪،‬‬ ‫ﻻﻓﺘﺎ إﱃ أن اﻤﺤﺎﻛﻤﺎت ﺳﺘﺸﻤﻞ‬ ‫ﺧﻼل ﻫﺬا اﻟﺸﻬﺮ اﻟﺴﺠﻦ ﻣﺤﻤﺪ‬

‫ﻣﺎﺟﺪ اﻟﺒﻘﻤﻲ‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ آل ﻋﺒﻴﺪ اﻟﺸﻤﺮي‪ ،‬وﻛﺬﻟﻚ‬ ‫اﻟﺴﺠﻦ ﻣﺤﻤﺪ ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ ﻋﻮدة‬ ‫اﻟﺠﻮﻫﺮي اﻟﺤﻮﻳﻄﻲ اﻤﺴﺠﻮن ﻣﻦ‬ ‫ﻋﺎم ‪ 2006‬ﰲ اﻟﺴﺠﻮن اﻟﴪﻳﺔ‬ ‫وﻟﻢ ﻳﺮد اﺳﻤﻪ ﰲ أي ﻗﺎﺋﻤﺔ رﺳﻤﻴﺔ‬ ‫ﻟﻠﺴﺠﻨﺎء‪) ،‬ﺧﺮج ﻗﺒﻞ ﺑﻀﻌﺔ أﻳﺎم‬ ‫ﻣﻦ اﻟﻄﺎﺑﻖ اﻟﺴﺎﺑﻊ ﺑﻮزارة اﻟﺪاﺧﻠﻴﺔ‪،‬‬ ‫إﱃ ﺳﺠﻦ اﻟﺮﺻﺎﺻﺔ اﻟﺨﺎﻣﺴﺔ‪،‬‬ ‫وﺳﻴﻨﻘﻞ ﻫﺬا اﻷﺳﺒﻮع إﱃ ﺳﺠﻦ‬ ‫اﻟﺘﺎﺟﻲ ﺗﻤﻬﻴﺪا ﻤﺤﺎﻛﻤﺘﻪ(‪.‬‬ ‫وﻛﺬﻟﻚ اﻟﺴﺠﻦ ﺑﺘﺎل ﻋﻤﻴﺶ اﻟﺤﺮﺑﻲ‬ ‫»ﻣﻌﺘﻘﻞ ﻣﻦ ‪ » 2004‬وﺣﻜﻢ ﻋﻠﻴﻪ‬ ‫ﺑﺎﻟﺴﺠﻦ ﺳﺖ ﺳﻨﻮات ‪ ،‬وأﻓﺮج ﻋﻨﻪ‬ ‫‪ ، 2010‬ﻗﺒﻞ أن ﻳﻌﺘﻘﻞ ﻣﺠﺪدا ﻗﺮب‬ ‫اﻟﺤﺪود اﻟﺴﻮرﻳﺔ ﻋﻨﺪﻣﺎ ﻛﺎن ﻳﺮﻳﺪ‬ ‫اﻟﺪﺧﻮل إﻟﻴﻬﺎ ﺑﺎﻟﺘﻨﺴﻴﻖ ﻣﻊ اﻟﺴﻔﺎرة‬ ‫اﻟﺴﻌﻮدﻳﺔ ﰲ دﻣﺸﻖ ﻹﻋﺎدﺗﻪ ﻷرض‬ ‫اﻟﻮﻃﻦ‪ ،‬ﺣﻴﺚ ﻗﺒﺾ ﻋﻠﻴﻪ وأودع ﰲ‬ ‫ﺳﺠﻦ اﻟﺘﺎﺟﻲ‪ .‬وأﺿﺎف أن »اﻟﺴﺠﻦ‬

‫ﻣﺤﻤﻮد اﻟﺸﻨﻘﻴﻄﻲ‬

‫ﻣﺤﻤﺪ اﻟﺤﻮﻳﻄﻲ‬

‫ﻓﻬﺪ اﻟﺤﻴﺰان‬

‫ﺛﺎﻣﺮ اﻟﺒﻠﻴﻬﺪ‬

‫ﺍﻟﻘﻀﺎﺀ ﺍﻟﻌﺮﺍﻗﻲ ﻳﺤﻜﻢ ﺑﺈﻋﺪﺍﻡ)ﺍﻟﺸﻤﺮﻱ( ﺑﻌﺪ ﺳﺘﺔ ﺃﺷﻬﺮ ﻣﻦ ﺣﻜﻢ ﺍﻹﻋﺪﺍﻡ ﺍﻷﻭﻝ !‬ ‫ﺍﻟﺤﺮﺑﻲ ﺃﻓﺮﺝ ﻋﻨﻪ ﺑﻌﺪ ﺳﺘﺔ ﺃﻋﻮﺍﻡ ﻭﻗﺒﺾ ﻋﻠﻴﻪ ﻗﺒﻞ ﻣﻐﺎﺩﺭﺓ ﺍﻟﻌﺮﺍﻕ !‬ ‫ﺟﺎر اﻟﻠﻪ ﺳﻠﻴﻢ اﻟﺠﺎر اﻟﻠﻪ ﺗﻢ إﺧﺮاﺟﻪ‬ ‫ﻣﻦ اﻟﺴﺠﻮن اﻟﴪﻳﺔ ﻗﺒﻞ ﺷﻬﺮ‬ ‫وﻧﺼﻒ وﻳﻨﺘﻈﺮ ﻣﺤﺎﻛﻤﺘﻪ أﻳﻀﺎ‪،‬‬ ‫وﻛﺬﻟﻚ اﻟﺴﺠﻨﺎء ﺣﺴﻦ اﻟﻌﻠﻮﱄ‬ ‫)ﻣﻌﺘﻘﻞ ﻣﻨﺬ ‪ ،(2010‬واﻟﺴﺠﻴﻨﺎن‬ ‫ﻓﻬﺪ اﻟﺤﻴﺰان وﻣﺎﺟﺪ اﻟﺒﻘﻤﻲ‬ ‫اﻤﻮﺟﻮدان ﰲ ﺳﺠﻦ ﻣﻄﺎر اﻤﺜﻨﻰ ﰲ‬ ‫ﺑﻐﺪاد‪ ،‬وﻟﻢ ﻳﺘﻢ إدراج أﺳﻤﺎﺋﻬﻢ ﰲ‬ ‫ﻗﺎﺋﻤﺔ اﻟﺴﺠﻨﺎء اﻟـ ‪ 63‬اﻟﺘﻲ ﺗﺘﻮزع‬ ‫ﻋﲆ ‪ 14‬ﺳﺠﻨﺎ‪ ،‬ﻏﺎﻟﺒﻴﺘﻬﻢ ﰲ ﺳﺠﻨﻲ‬ ‫ﺳﻮﺳﺔ واﻟﺘﺎﺟﻲ« ‪ .‬ﻣﻦ ﺟﻬﺔ أﺧﺮى‬ ‫ﻋﻠﻤﺖ »اﻟﴩق« ﻣﻦ ﻣﺼﺪر ﻣﻮﺛﻮق‬ ‫أﻧﻪ ﺗﻢ ﻧﻘﻞ أرﺑﻌﻦ ﺳﺠﻴﻨﺎ إﱃ‬ ‫ﺳﺠﻦ اﻟﺤﻤﺎﻳﺔ اﻟﻘﺼﻮى ﰲ اﻟﺸﻌﺒﺔ‬

‫اﻟﺨﺎﻣﺴﺔ ﺑﺒﻐﺪاد‪.‬‬ ‫وﺑﺤﺴﺐ ﻣﺎ ذﻛﺮ اﻤﺼﺪر ﺑﺄﻧﻪ ﺳﺘﻨﻔﺬ‬ ‫اﻟﻴﻮم ) وﺟﺒﺔ إﻋﺪام ( ﺑﺤﻖ ﻋﺪد ﻣﻦ‬ ‫اﻤﺤﻜﻮﻣﻦ أﺣﴬوا ﻳﻮم أﻣﺲ اﻷول‪.‬‬ ‫واﻟـ ‪ 40‬ﺳﺠﻴﻨﺎ ﻣﺤﻜﻮﻣﻦ ﺑﺎﻹﻋﺪام‪،‬‬ ‫ﻣﻨﻬﻢ أرﺑﻌﺔ ﻋﺮب ﻣﻦ ﺟﻨﺴﻴﺎت‬ ‫ﻣﺨﺘﻠﻔﺔ‪ ،‬وﻫــﻢ ﻟﻴﺒﻲ وﻣﻐﺮﺑﻲ‬ ‫وﺳﻮداﻧﻲ وآﺧﺮ ﻳﻤﻨﻲ‪.‬‬ ‫وأﻓﺎد اﻤﺼﺪر أن اﻟﺴﻌﻮدﻳﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ‬ ‫ﻋﺰام وﻋــﺎدل اﻟﺰوﺑﻲ ﻳﻨﺘﻈﺮان‬ ‫اﻹﻋﺪام ﰲ ﺳﺠﻦ اﻟﺤﻤﺎﻳﺔ اﻟﻘﺼﻮى‬ ‫ﺑﺒﻐﺪاد‪ .‬وﻳﺨﴙ ﻣﻦ ﺗﻨﻔﻴﺬ اﻹﻋﺪام‬ ‫ﺑﺤﻘﻬﻤﺎ ﺿﻤﻦ ﻫﺬه )اﻟﻮﺟﺒﺔ(‬ ‫ﺑﺤﺴﺐ ﻣﺎ أﻓﺎد اﻤﺼﺪر‪.‬‬

‫ﺍﻟﻤﺤﻜﻮﻣﻮﻥ ﺑﺎﻹﻋﺪﺍﻡ‬

‫اﻻﺳﻢ‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ ﻋﺰام‬ ‫اﻟﻘﺤﻄﺎﻧﻲ‬ ‫ﺑﺪر ﻋﻔﻮان اﻟﺸﻤﺮي‬ ‫ﺷﺎدي ﻣﺴﻠﻢ اﻟﺼﺎﻋﺪي‬ ‫ﻓﻴﺼﻞ أﺣﻤﺪ اﻟﻔﺮج‬

‫ﻣﺤﻤﻮدﺳﻴﺪات اﻟﺸﻨﻘﻴﻄﻲ‬

‫ﻋﲇ ﺣﺴﻦ اﻟﺸﻬﺮي‬

‫اﻟﻌﻤﺮ‬

‫اﻟﺴﺠﻦ‬

‫‪30‬‬

‫اﻟﺸﻌﺒﺔ اﻟﺨﺎﻣﺴﺔ‬

‫‪28‬‬ ‫‪30‬‬ ‫‪26‬‬ ‫‪29‬‬ ‫‪33‬‬

‫اﻟﺮﺻﺎﺻﺔ اﻟﺮاﺑﻌﺔ‬ ‫اﻟﺮﺻﺎﺻﺔ اﻟﺮاﺑﻌﺔ‬ ‫رﺻﺎﺻﺔ ‪13‬‬ ‫ﺳﺠﻦ اﻟﻌﺪاﻟﺔ‬ ‫ﺳﺠﻦ اﻟﻨﺎﴏﻳﺔ‬

‫ﺑﺮﻟﻤﺎﻧﻴﺔ ﺗﺼﻒ ﺍﻟﻤﺎﻟﻜﻲ ﺑـ»ﺣﻮﺕ ﺍﻟﺼﻔﻘﺔ ﺍﻟﺮﻭﺳﻴﺔ ﺍﻟﻜﺒﻴﺮ«‪ ..‬ﻭﺍﻟﺴﺎﻣﺮﺍﺋﻲ‪ :‬ﺭﺅﻭﺱ ﺍﻟﻔﺎﺳﺪﻳﻦ ﻟﻢ ﹸﺗﻤﺲ‬ ‫ﺑﻐﺪاد ‪ -‬ﻣﺎزن اﻟﺸﻤﺮي‬ ‫اﺗﻬﻤﺖ ﻋﻀﻮ ﻛﺘﻠﺔ اﻷﺣﺮار اﻟﻨﻴﺎﺑﻴﺔ اﻟﻨﺎﺋﺒﺔ‬ ‫ﻣﻬﺎ اﻟﺪوري‪ ،‬رﺋﻴﺲ اﻟﻮزراء ﻧﻮر اﻤﺎﻟﻜﻲ‪ ،‬ﺑﺄﻧﻪ‬ ‫»ﺣﻮت اﻟﺼﻔﻘﺔ اﻟﺮوﺳﻴﺔ اﻟﻜﺒﺮ«‪ ،‬وﻃﺎﻟﺒﺖ‬ ‫اﻟﺪوري ﻣﻦ اﻟﻠﺠﻨﺔ اﻟﺘﺤﻘﻴﻘﻴﺔ اﻟﺨﺎﺻﺔ ﺑﻜﺸﻒ‬ ‫ﻣﻼﺑﺴﺎت اﻟﺼﻔﻘﺔ اﻟﺮوﺳﻴﺔ ﺑﴬورة اﺳﺘﻘﺪام‬ ‫رﺋﻴﺲ اﻟﻮزراء اﻟﻌﺮاﻗﻲ ﻧﻮري اﻤﺎﻟﻜﻲ‪ ،‬واﺻﻔﺔ إﻳﺎه‬ ‫ﺑﺄﻧﻪ »اﻟﺤﻮت اﻟﻜﺒﺮ اﻟﺬي ّ‬ ‫وﻗﻊ ﻋﲆ ﺻﻔﻘﺔ اﻷﺳﻠﺤﺔ‬ ‫ﻣﻊ ﻋﻠﻤﻪ ﺑﻮﺟﻮد ﻓﺴﺎد ﻓﻴﻬﺎ«‪.‬‬ ‫وﻛﺎﻧﺖ ﻫﻴﺌﺔ اﻟﻨﺰاﻫﺔ اﻟﻌﺮاﻗﻴﺔ أﻋﻠﻨﺖ اﻷرﺑﻌﺎء اﻤﺎﴈ‬ ‫ﻋﺪم ﺗﺴﻠﻤﻬﺎ ﺣﺘﻰ اﻵن أي ﻣﻠﻒ ﻳﺨﺺ اﻟﻔﺴﺎد ﰲ‬ ‫ﻗﻀﻴﺔ ﺻﻔﻘﺔ اﻟﺴﻼح اﻟﺮوﳼ‪ ،‬وﻗﺎل رﺋﻴﺲ اﻟﻬﻴﺌﺔ‬ ‫اﻟﻘﺎﴈ ﻋﻼء ﺟﻮاد‪ ،‬ﰲ ﺣﺪﻳﺚ ﻟﻌﺪد ﻣﻦ وﺳﺎﺋﻞ‬ ‫اﻹﻋﻼم اﻟﻌﺮاﻗﻴﺔ‪ ،‬إن »ﻫﻴﺌﺔ اﻟﻨﺰاﻫﺔ ﺗﺘﻌﺎﻣﻞ ﻣﻊ ﻛﻞ‬ ‫اﻤﻠﻔﺎت اﻟﺘﻲ ﺗﺤﺎل ﻟﻬﺎ وﻓﻖ اﻟﻘﺎﻧﻮن وﻛﻞ ﻣﻬﻨﻴﺔ«‪.‬‬

‫وﰲ ﻫﺬا اﻹﻃﺎر‪ ،‬ﻃﺎﻟﺒﺖ اﻟﻨﺎﺋﺒﺔ ﻋﻦ اﻟﻘﺎﺋﻤﺔ اﻟﻌﺮاﻗﻴﺔ‬ ‫ﻋﺘﺎب اﻟﺪوري‪ ،‬ﻫﻴﺌﺔ اﻟﻨﺰاﻫﺔ ﺑﺎﻟﺘﻌﺠﻴﻞ ﰲ ﺣﺴﻢ‬ ‫ﻣﻠﻔﺎت اﻟﻔﺴﺎد اﻤﺮﺳﻠﺔ إﻟﻴﻬﺎ وإﺣﺎﻟﺘﻬﺎ إﱃ اﻟﻘﻀﺎء‬ ‫ﻟﻠﺤﻴﻠﻮﻟﺔ دون اﺳﺘﻐﻼﻟﻬﺎ ﻛﺪﻋﺎﻳﺎت اﻧﺘﺨﺎﺑﻴﺔ‪ ،‬ﻣﺸﺮة‬ ‫إﱃ »أن ﺑﻌﺾ اﻟﺠﻬﺎت اﻟﺴﻴﺎﺳﻴﺔ ﺗﺤﺎول اﻟﺘﺼﻴﺪ ﰲ‬ ‫اﻤﺎء اﻟﻌﻜﺮ واﺳﺘﺜﻤﺎر ﻣﻠﻔﺎت اﻟﻔﺴﺎد وﺗﻮﻇﻴﻔﻬﺎ ﰲ‬ ‫اﻟﻌﻤﻠﻴﺔ اﻻﻧﺘﺨﺎﺑﻴﺔ اﻤﻘﺒﻠﺔ‪ ،‬ﻷﺟﻞ ﺗﺴﻘﻴﻂ ﻫﺬا اﻟﻄﺮف‬ ‫أو ذاك«‪.‬‬ ‫ﺑﺪوره‪ ،‬ﺷﺪد اﻟﻨﺎﺋﺐ ﻋﻦ اﺋﺘﻼف اﻟﻌﺮاﻗﻴﺔ ﺧﺎﻟﺪ‬ ‫اﻟﻌﻠﻮاﻧﻲ‪ ،‬ﻋﲆ ﴐورة ﻣﺮاﻗﺒﺔ اﻤﻔﺴﺪﻳﻦ اﻟﺬﻳﻦ‬ ‫ﺗﻌﺞّ ﺑﻬﻢ اﻟﻴﻮم ﻣﺆﺳﺴﺎت ووزارات اﻟﺪوﻟﺔ‬ ‫اﻟﻌﺮاﻗﻴﺔ‪ ،‬ﻣﺆﻛﺪا ً ﰲ ﺑﻴﺎن ﺻﺤﻔﻲ أرﺳﻠﺖ ﻧﺴﺨﺔ‬ ‫ﻣﻨﻪ ﻟـ«اﻟﴩق« أﻣﺲ‪ ،‬أن اﻟﻌﺮاق ﺑﺤﺎﺟﺔ إﱃ »ﺛﻮرة‬ ‫إﺻﻼﺣﻴﺔ ﺿﺪ اﻟﻔﺴﺎد واﻤﻔﺴﺪﻳﻦ«‪ ،‬ﻻﻓﺘﺎ ً إﱃ أن‬ ‫اﻟﻔﺴﺎد ﻳﴬب ﻫﻴﻜﻠﻴﺔ اﻟﺪوﻟﺔ ﻣﻦ رأﺳﻬﺎ ﺣﺘﻰ آﺧﺮ‬ ‫ﻧﻘﻄﺔ ﻓﻴﻬﺎ‪ ،‬وأﺿﺎف »أﻛﺎد أﺟﺰم ﺑﻌﺪم ﺗﱪﺋﺔ وﺗﻨﺰﻳﻪ‬

‫أي ﺟﻬﺔ ﺳﻴﺎﺳﻴﺔ ﻣﻦ اﻟﺠﻬﺎت اﻟﻨﺎﻓﺬة ﰲ أﺟﻬﺰة‬ ‫اﻟﺪوﻟﺔ وإداراﺗﻬﺎ اﻟﺤﻜﻮﻣﻴﺔ ﺑﻌﺪم اﻟﺘﻮرط ﺑﻬﺬا‬ ‫اﻟﺸﻜﻞ أو ذاك ﰲ وﺑﺎء اﻟﻔﺴﺎد وﺑﺼﻮرة ﻣﺒﺎﴍة أو‬ ‫ﻏﺮ ﻣﺒﺎﴍة »‪.‬‬ ‫وﻛﺎن ﺑﻴﺎن ﺻﺪر ﻋﻦ داﺋﺮة اﻟﺘﻌﻠﻴﻢ واﻟﻌﻼﻗﺎت اﻟﻌﺎﻣﺔ‬ ‫ﰲ ﻫﻴﺌﺔ اﻟﻨﺰاﻫﺔ ﻗﺎل إن »ﻣﻨﻈﻤﺔ اﻟﺸﻔﺎﻓﻴﺔ اﻟﺪوﻟﻴﺔ‬ ‫أﺻﺪرت ﺗﻘﺮﻳﺮﻫﺎ اﻟﺴﻨﻮي ﻤﺆﴍ ﻣﺪرﻛﺎت اﻟﻔﺴﺎد‬ ‫ﻟﻌﺎم ‪ ،2012‬ﺗﻀﻤﻦ اﻟﺠﺪول اﻤﺮﻓﻖ ﺑﻪ ‪ 176‬دوﻟﺔ‬ ‫ﻛﺎن ﺗﺮﺗﻴﺐ اﻟﻌﺮاق ﻓﻴﻪ ‪ 169‬وﺑﺪرﺟﺔ ‪ .18%‬وﺟﺎء‬ ‫ﺗﺮﺗﻴﺐ اﻟﻌﺮاق واﻟﺴﻮدان واﻟﺼﻮﻣﺎل ﰲ آﺧﺮ اﻟﻘﺎﺋﻤﺔ‪،‬‬ ‫ﻟﺘﻜﻮن ﺑﺬﻟﻚ أﻛﺜﺮ اﻟﺪول ﻓﺴﺎدا ً ﰲ اﻟﻌﺎﻟﻢ‪ .‬وﺣﺼﻞ‬ ‫اﻟﻌﺮاق ﻋﲆ ‪ 18‬درﺟﺔ ﻣﻦ ﻣﺎﺋﺔ ﰲ ﻣﺆﴍ اﻤﻨﻈﻤﺔ‬ ‫اﻟﺬي ﻳﺘﻀﻤﻦ ‪ 176‬دوﻟﺔ‪ ،‬وﻛﺎن اﻟﻌﺮاق ﺟﺎء ﰲ اﻤﺮﺗﺒﺔ‬ ‫‪ 175‬ﰲ ﺗﻘﺮﻳﺮ ﻣﻨﻈﻤﺔ اﻟﺸﻔﺎﻓﻴﺔ ﻟﻠﻌﺎم ‪.2011‬‬ ‫واﻧﺘﻘﺪت ﻫﻴﺌﺔ اﻟﻨﺰاﻫﺔ اﻟﻌﺮاﻗﻴﺔ‪ ،‬ﰲ ﺑﻴﺎن ﻟﻬﺎ‬ ‫ﺣﺼﻠﺖ »اﻟﴩق« ﻋﲆ ﻧﺴﺨﺔ ﻣﻨﻪ‪ ،‬ﺗﻘﺮﻳﺮ ﻣﻨﻈﻤﺔ‬

‫اﻟﺸﻔﺎﻓﻴﺔ اﻟﺪوﻟﻴﺔ‪ ،‬ورأت أﻧﻪ »ﻳﻮﻗﻊ اﻟﻌﺮاق ﺗﺤﺖ‬ ‫ﺣﻴﻒ ﻣﺘﻮاﺻﻞ ﻣﻨﺬ أن دﺧﻞ ﰲ ﺗﻘﺎرﻳﺮ ﻣﻨﻈﻤﺔ‬ ‫اﻟﺸﻔﺎﻓﻴﺔ اﻟﺪوﻟﻴﺔ«‪ .‬واﺗﻬﻤﺖ اﻟﻨﺰاﻫﺔ اﻤﻨﻈﻤﺔ اﻟﺪوﻟﻴﺔ‬ ‫ﺑـ«اﻻﺑﺘﻌﺎد ﻋﻦ اﻤﺼﺎدر اﻟﺤﻘﻴﻘﻴﺔ اﻟﺘﻲ ﺗﺼﻠﺢ أن‬ ‫ﺗﻜﻮن ﻣﻌﻴﺎرا ً ﻤﺆﴍ ﻣﺪرﻛﺎت اﻟﻔﺴﺎد ﻣﻦ داﺧﻞ‬ ‫اﻟﻌﺮاق‪ ،‬واﻋﺘﻤﺪت ﺑﺪﻻ ً ﻋﻦ ذﻟﻚ ﻣﺼﺎدر ﺧﺎرﺟﻴﺔ ﻣﻊ‬ ‫اﻟﺘﺤﻔﻈﺎت اﻟﻜﺒﺮة ﻋﲆ ﺗﻠﻚ اﻤﺼﺎدر«‪.‬‬ ‫ﻣﻦ ﺟﺎﻧﺒﻪ‪ ،‬أﻛﺪ اﻷﻣﻦ اﻟﻌﺎم ﻟﻠﺤﺰب اﻹﺳﻼﻣﻲ إﻳﺎد‬ ‫اﻟﺴﺎﻣﺮاﺋﻲ‪ ،‬أن »ﻣﺴﻠﺴﻞ اﻟﺤﺪﻳﺚ ﻋﻦ اﻟﻔﺴﺎد ﻟﻢ‬ ‫ﻳﻨﻘﻄﻊ وﺗﺴﺒﺐ ﰲ ﻗﻄﻊ رؤوس‪ ،‬ﻟﻜﻨﻬﺎ ﻟﻢ ﺗﻜﻦ‬ ‫رؤوس اﻟﻔﺎﺳﺪﻳﻦ ﺑﻞ رؤوس ﻣﻦ أرادوا ﻛﺸﻒ‬ ‫اﻟﻔﺴﺎد«‪ ،‬وﻗﺎل ﰲ ﺑﻴﺎن ﻧﻘﻠﻪ ﻣﻜﺘﺒﻪ اﻹﻋﻼﻣﻲ أﻣﺲ‬ ‫»إن اﻟﻌﺮاﻗﻴﻦ اﻟﻴﻮم ﻣﻊ ﻣﺌﺎت اﻤﻠﻔﺎت واﻟﺸﻮاﻫﺪ‬ ‫اﻟﻨﻈﺮﻳﺔ واﻟﻌﻤﻠﻴﺔ ﻻ ﻳﺤﺘﺎﺟﻮن ﻣﺰﻳﺪا ً ﻣﻦ اﻟﺘﻔﻜﺮ‬ ‫ﻟﻴﺪرﻛﻮا أﻧﻬﻢ ﻳﻌﻴﺸﻮن ﻋﴫ ﺳﻴﺎدة اﻟﻔﺴﺎد ﺑﺸﻜﻞ‬ ‫ﻣﺴﺘﻔﺤﻞ ﻟﻢ ﻳﺸﻬﺪوه ﺳﺎﺑﻘﺎ ً ﻋﲆ اﻹﻃﻼق«‪.‬‬

‫ﻧﻮري اﻤﺎﻟﻜﻲ‬

‫أﺧﺒﺎر ﻓﻲ ﺻﻮر‬ ‫أﻃﻔﺎل ﻓﻮق اﻟﺪﺑﺎﺑﺎت ﰲ ﻋﺮض ﻟﻠﻤﺤﺎرﺑﻦ اﻟﻘﺪاﻣﻰ ﻧﻈﻤﻪ اﻟﺠﻴﺶ اﻟﻬﻨﺪي‬

‫ﺻﺒﻲ ﻳﺮﻗﺪ ﺑﻦ أﻛﻴﺎس اﻷرز ﰲ ﻣﺮﻛﺰ إﺟﻼء ﻟﻠﺴﻜﺎن ﺑﻌﺪ أن اﺟﺘﺎﺣﺖ‬ ‫ﻣﻴﺎه اﻟﻔﻴﻀﺎﻧﺎت ﻣﻨﺎزﻟﻬﻢ ﰲ اﻟﻔﻠﺒﻦ )روﻳﱰز(‬

‫أﻧﺼﺎر ﺣﻤﺎس ﺧﻼل ﻣﻨﺎﺳﺒﺔ اﻟﺬﻛﺮى ‪ 25‬ﻟﺘﺄﺳﻴﺲ اﻟﺤﺮﻛﺔ اﻹﺳﻼﻣﻴﺔ ﰲ ﻏﺰة أﻣﺲ‬

‫)إ ب أ(‬

‫)أ ف ب(‬

‫ﺑﻮذﻳﻮن ﰲ ﻣﻴﺎﻧﻤﺎر ﻳﺤﺘﺠﻮن دﻋﻤﺎ ﻟﻠﺮﻫﺒﺎن اﻟﺬﻳﻦ أﺻﻴﺒﻮا ﺧﻼل‬ ‫أﻋﻤﺎل ﺷﻐﺐ اﻟﻨﺤﺎس أﻣﺲ )روﻳﱰز(‬


‫ﺍﻷﻣﻴﻦ ﺍﻟﻌﺎﻡ ﺍﻟﻤﺴﺎﻋﺪ ﻟﺪﻭﻝ ﺍﻟﺘﻌﺎﻭﻥ‪ :‬ﺗﺸﻜﻴﻞ ﻓﺮﻳﻖ ﻋﻤﻞ ﺧﻠﻴﺠﻲ ‪ -‬ﺑﺮﻳﻄﺎﻧﻲ ﻹﻋﻔﺎﺀ ﺍﻟﺨﻠﻴﺠﻴﻦ ﻣﻦ ﺗﺄﺷﻴﺮﺓ ﺩﺧﻮﻝ ﺑﺮﻳﻄﺎﻧﻴﺎ‬ ‫اﻟﺪﻣﺎم ‪ -‬ﻫﻨﺪ اﻷﺣﻤﺪ‬

‫د‪ .‬ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ اﻟﻌﻮﻳﺸﻖ‬

‫ﺳﻴﺎﺳﺔ‬

‫أوﺿﺢ اﻷﻣﻦ اﻟﻌﺎم اﻤﺴـﺎﻋﺪ ﻟﺪول ﻣﺠﻠـﺲ اﻟﺘﻌﺎون اﻟﺨﻠﻴﺠﻲ‬ ‫ﻟﺸﺆون اﻤﻔﺎوﺿﺎت واﻟﺤﻮار اﻻﺳﱰاﺗﻴﺠﻲ‪ ،‬اﻟﺪﻛﺘﻮر ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ‬ ‫اﻟﻌﻮﻳﺸـﻖ أن ﻫﻨـﺎك ﻣﺤﺎدﺛـﺎت ﺑـﻦ دول ﻣﺠﻠـﺲ اﻟﺘﻌـﺎون‬ ‫وﺑﺮﻳﻄﺎﻧﻴـﺎ ﺑﻐﺮض إﻋﻔﺎء اﻟﺨﻠﻴﺠﻦ ﻣﻦ اﺳـﺘﺨﺮاج اﻟﺘﺄﺷـﺮة‬ ‫ﻟﺪﺧﻮل ﺑﺮﻳﻄﺎﻧﻴﺎ‪ ،‬ﻣﺸـﺮا ً إﱃ أﻧﻪ ﻟﻢ ﻳﺼـﺪر ﺑﻪ ﻗﺮار ﺣﺘﻰ اﻵن‪،‬‬ ‫وﻫﻮ ﻣﻮﺿﻮع ﻣﻄﺮوح ﻟﻠﻨﻘﺎش‪ ،‬وأﺿﺎف »اﻟﻌﻮﻳﺸﻖ« أن ﻫﺬا اﻟﻄﺮح‬

‫أﺗﻰ ﺿﻤﻦ اﻟﺤﻮار اﻻﺳـﱰاﺗﻴﺠﻲ اﻟﺬي ﺗﻢ ﺑـﻦ دول ﻣﺠﻠﺲ اﻟﺘﻌﺎون‬ ‫واﻤﻤﻠﻜﺔ اﻤﺘﺤﺪة‪ ،‬وﻛﺎن ﻣﻦ ﺿﻤﻦ اﻟﺤﻮارات اﻟﺘﻲ ﺗﻤﺖ ﺣﻮل ﺗﺴـﻬﻴﻞ‬ ‫إﺟﺮاءات اﻟﺘﺄﺷـﺮات ﻤﻮاﻃﻨـﻲ دول اﻤﺠﻠﺲ‪ ،‬ﻣﺸـﺮا ً اﱃ أن اﻟﺠﺎﻧﺐ‬ ‫اﻟﱪﻳﻄﺎﻧﻲ اﻗﱰح ﺗﺸـﻜﻴﻞ ﻓﺮﻳﻖ ﻋﻤﻞ ﻤﻨﺎﻗﺸـﺔ ﻫـﺬا اﻟﻄﻠﺐ‪ ،‬وﻣﺎزال‬ ‫ﰲ ﺑﺪاﻳﺘـﻪ‪ ،‬وذﻛـﺮ »اﻟﻌﻮﻳﺸـﻖ« أن اﻤﻮﺿﻮع اﻷﺳـﺎﳼ ﻛﺎن ﻳﺘﻄﺮق‬ ‫إﱃ ﺗﺴـﻬﻴﻞ إﺟﺮاءات ﴍوط اﻹﻗﺎﻣﺔ واﻟﺰﻳـﺎرة‪ ،‬وﺗﻀﻤﻨﺖ اﻤﻘﱰﺣﺎت‬ ‫إﻋﻔﺎءﻫـﻢ ﻣﻦ اﻟﺘﺄﺷـﺮات‪ ،‬أو ﻣﻨﺤﻬﺎ ﰲ اﻤﻄـﺎرات‪ ،‬وﻫﻮ ﻣﺘﻮﻗﻒ ﻋﲆ‬ ‫اﻤﻔﺎوﺿﺎت اﻟﺘﻲ ﺳﺘﺘﻢ ﻣﻊ اﻟﺠﺎﻧﺐ اﻟﱪﻳﻄﺎﻧﻲ ﺑﻬﺬا اﻟﺨﺼﻮص‪ ،‬ﻣﺸﺮا ً‬

‫‪23‬‬

‫إﱃ أن اﻟﺠﺎﻧﺐ اﻟﱪﻳﻄﺎﻧﻲ واﻓﻖ ﻣﻦ ﺣﻴﺚ اﻤﺒﺪأ ﻋﲆ ﺗﺒﺴـﻴﻂ وﺗﺴﻬﻴﻞ‬ ‫إﺟﺮاءات ﺗﺄﺷﺮات اﻟﺰﻳﺎرة واﻹﻗﺎﻣﺔ ﺑﺎﻤﻤﻠﻜﺔ اﻤﺘﺤﺪة‪ ،‬وﻟﻜﻦ اﻟﺘﻔﺎﺻﻴﻞ‬ ‫إﱃ اﻵن ﻟـﻢ ﻳُﺘﻔﻖ ﻋﻠﻴﻬﺎ‪ ،‬وﻓﻴﻤﺎ ﻳﺘﻌﻠﻖ ﺑﺸـﻤﻮل اﻟﻘـﺮارات ﻋﲆ إﻋﻔﺎء‬ ‫دول اﻟﺨﻠﻴﺞ ﻣﻦ اﻟﺘﺄﺷـﺮات؛ أوﺿﺢ »اﻟﻌﻮﻳﺸﻖ« أن ﻫﺬا ﻣﺘﻮﻗﻒ ﻋﲆ‬ ‫اﻤﻔﺎوﺿـﺎت اﻟﻘﺎدﻣﺔ‪ ،‬وﺣﻮل دور ﻣﺜﻞ ﻫﺬا اﻟﻘﺮار ﰲ ﺗﻌﺰﻳﺰ اﻟﻌﻼﻗﺎت‬ ‫ﺑﻦ دول ﻣﺠﻠﺲ اﻟﺘﻌﺎون واﻤﻤﻠﻜﺔ اﻤﺘﺤﺪة‪ ،‬وأﺷـﺎر »اﻟﻌﻮﻳﺸـﻖ« أن‬ ‫اﻟﻬﺪف ﻣﻨﻪ ﺗﺴـﻬﻴﻞ زﻳﺎرة وإﻗﺎﻣﺔ اﻟﻄﻠﺒـﺔ واﻟﺰوار واﻤﺮﴇ ورﺟﺎل‬ ‫وﺳـﻴﺪات اﻷﻋﻤـﺎل وﻣﺮاﻓﻘﻴﻬﻢ ﻟﻠﺪﺧﻮل إﱃ ﺑﺮﻳﻄﺎﻧﻴـﺎ‪ ،‬وﻫﻢ اﻤﻌﻨﻴﻮن‬

‫ﺑﺎﻟﺪرﺟﺔ اﻷوﱃ‪ ،‬إﺿﺎﻓﺔ إﱃ اﻟﺴﻮاح اﻟﻘﺎدﻣﻦ إﱃ ﺑﺮﻳﻄﺎﻧﻴﺎ‪.‬‬ ‫وأﺷـﺎر »اﻟﻌﻮﻳﺸـﻖ« أن ﻣﺜﻞ ﻫﺬا اﻟﻘﺮار ﰲ ﺣﺎل ﺗﻄﺒﻴﻘﻪ ﺳﻮف‬ ‫ﻳﺴـﺎﻫﻢ ﰲ زﻳﺎدة أﻋـﺪاد اﻟﺰوار اﻟﺨﻠﻴﺠﻦ إﱃ اﻤﻤﻠﻜﺔ اﻤﺘﺤﺪة ﺑﺸـﻜﻞ‬ ‫أﻛﱪ ﻣﻦ اﻟﺴـﺎﺑﻖ‪ ،‬وذﻛﺮ »اﻟﻌﻮﻳﺸـﻖ« أن اﻟﺠﺎﻧـﺐ اﻟﱪﻳﻄﺎﻧﻲ أﺑﻠﻐﻨﺎ‬ ‫ﺑﺰﻳﺎدة أﻋﺪاد اﻟﺨﻠﻴﺠﻦ اﻤﺴـﺘﺜﻤﺮﻳﻦ واﻟﺴـﺎﺋﺤﻦ ﰲ اﻤﻤﻠﻜﺔ اﻤﺘﺤﺪة‪،‬‬ ‫وﻳﺮﻏـﺐ ﺑﺎﺗﺨـﺎذ ﻛﺎﻓـﺔ اﻹﺟـﺮاءات اﻟﺘـﻲ ﺗﻀﻤﻦ دﺧـﻮل اﻤﻮاﻃﻨﻦ‬ ‫اﻟﺨﻠﻴﺠﻴـﻦ إﱃ اﻤﻤﻠﻜـﺔ اﻤﺘﺤﺪة ﺑﻜﻞ ﻳﴪ وﺳـﻬﻮﻟﻪ دﻋﻤـﺎ ً ﻟﻠﻌﻼﻗﺎت‬ ‫اﻻﺳﱰاﺗﻴﺠﻴﺔ ﺑﻦ اﻟﺒﻠﺪﻳﻦ‪.‬‬

‫ا ﺣﺪ ‪25‬ﻣﺤﺮم ‪1434‬ﻫـ ‪ 9‬دﻳﺴﻤﺒﺮ ‪2012‬م اﻟﻌﺪد )‪ (371‬اﻟﺴﻨﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬

‫ﻧﺎﺋﺐ ﻭﺯﻳﺮ ﺍﻟﺨﺎﺭﺟﻴﺔ‪ :‬ﺩﻋﻮﺓ ﺧﺎﺩﻡ ﺍﻟﺤﺮﻣﻴﻦ ﺑﺎﺗﺤﺎﺩ‬ ‫ﺩﻭﻝ ﺍﻟﺘﻌﺎﻭﻥ ﺍﻟﺨﻠﻴﺠﻲ ﺃﺗﺖ ﺍﺳﺘﺠﺎﺑﺔ ﻟﺘﻄﻠﻌﺎﺕ ﺷﻌﻮﺑﻬﺎ‬ ‫اﻤﻨﺎﻣﺔ ‪ -‬واس‬ ‫ﻗﺎل ﻧﺎﺋﺐ وزﻳﺮ اﻟﺨﺎرﺟﻴﺔ اﻷﻣﺮ ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ ﺑﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ‬ ‫ﺑـﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ‪ ،‬إن ﻣﺒﺎدرة ﺧـﺎدم اﻟﺤﺮﻣﻦ اﻟﴩﻳﻔﻦ‬ ‫ﺑﺎﻧﺘﻘـﺎل دول اﻟﺨﻠﻴﺞ اﻟﻌﺮﺑﻲ ﻣـﻦ ﻣﺮﺣﻠﺔ اﻟﺘﻌﺎون إﱃ‬ ‫اﻻﺗﺤﺎد أﺗﺖ اﺳﺘﺠﺎﺑﺔ ﻟﺘﻄﻠﻌﺎت ﺷﻌﻮب دول اﻟﺨﻠﻴﺞ‪.‬‬ ‫ودﻋـﺎ‪ ،‬ﰲ ﻛﻠﻤـﺔٍ ﻟﻪ ﺧـﻼل ﻣﻨﺘﺪى ﺣـﻮار اﻤﻨﺎﻣﺔ‬ ‫اﻟـﺬي اﻓﺘُﺘِﺢَ ﺻﺒﺎح أﻣـﺲ ﰲ اﻟﻌﺎﺻﻤﺔ اﻟﺒﺤﺮﻳﻨﻴﺔ‪ ،‬إﱃ ﺗﻌﺰﻳﺰ‬ ‫اﻟﺘﻌـﺎون ﺑـﻦ دول اﻟﺨﻠﻴﺞ اﻟﻌﺮﺑﻴـﺔ واﻟﺤﻔﺎظ ﻋـﲆ اﻷﺑﻌﺎد‬ ‫اﻟﺘﺎرﻳﺨﻴـﺔ واﻟﺜﻘﺎﻓﻴـﺔ اﻤﺸـﱰﻛﺔ‪ ،‬وﻫﻮ ﻣـﺎ دﻋﺎ إﻟﻴـﻪ ﺧﺎدم‬ ‫اﻟﺤﺮﻣـﻦ اﻟﴩﻳﻔﻦ اﻤﻠـﻚ ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ ﺑﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ آل ﺳـﻌﻮد‬ ‫ﻣـﻦ ﺧﻼل دﻋﻮﺗﻪ ﻟﻼﻧﺘﻘـﺎل ﻣﻦ ﻣﺮﺣﻠﺔ اﻟﺘﻌـﺎون إﱃ ﻣﺮﺣﻠﺔ‬ ‫اﻻﺗﺤﺎد‪.‬‬ ‫وأﻛـﺪ أن اﻤﻤﻠﻜﺔ ﺗﺨﻄﻮ ﺧﻄﺎ ً ﺣﺜﻴﺜـﺔ وﺛﺎﺑﺘﺔ إﱃ ﻣﺎ ﻓﻴﻪ‬ ‫أﻣﻦ واﺳﺘﻘﺮار اﻤﻨﻄﻘﺔ واﻟﻨﻬﻮض ﺑﻬﺎ ﺗﻨﻤﻮﻳﺎ ً واﻗﺘﺼﺎدﻳﺎً‪.‬‬ ‫وﻗﺎل »إن ﺗﻨﻈﻴﻢ ﻫﺬا اﻻﺟﺘﻤﺎع اﻤﻬﻢ ﻤﻨﺘﺪى ﺣﻮار اﻤﻨﺎﻣﺔ‬ ‫أﺻﺒﺢ ﻣﺤﻔﻼً ﺳﻨﻮﻳﺎ ً ﻣﻬﻤﺎ ً ﰲ ﻇﻞ ﻇﺮوف وﺗﺤﺪﻳﺎت ﺗﺸﻬﺪﻫﺎ‬ ‫ﻣﻨﻄﻘﺘﻨﺎ ﻤﻨﺎﻗﺸـﺔ أﻫـﻢ اﻟﻘﻀﺎﻳﺎ اﻷﻣﻨﻴﺔ اﻟﺘـﻲ ﺗﻤﺲ اﻤﻨﻄﻘﺔ‬ ‫ﺑﻜﻞ ﺗﺪاﻋﻴﺎﺗﻬﺎ اﻹﻗﻠﻴﻤﻴﺔ واﻟﺪوﻟﻴﺔ«‪.‬‬ ‫وأﺿـﺎف »ﻧﺪرك ﺟﻤﻴﻌﺎ ً ﻣﺎ ﻳﻤﺮ ﺑـﻪ اﻟﻌﺎﻟﻢ ﻣﻦ ﺗﺤﺪﻳﺎت‬ ‫ﺳﻴﺎﺳـﻴﺔ واﻗﺘﺼﺎدﻳـﺔ وﺛﻘﺎﻓﻴـﺔ ﺗﻤـﺲ ﺣﻴـﺎة اﻟﺸـﻌﻮب‬ ‫واﺳﺘﻘﺮارﻫﺎ وأﻣﻨﻬﺎ‪ ،‬ﻣﻤﺎ ﻳﺰﻳﺪﻧﺎ ﻳﻘﻴﻨﺎ ً أن اﻷﻣﻦ اﻹﻧﺴﺎﻧﻲ اﻟﺬي‬ ‫ﻳﻬﺘﻢ ﺑﺘﻨﻤﻴﺔ أﻓﺮاد اﻤﺠﺘﻤـﻊ واﻟﺤﻔﺎظ ﻋﲆ ﻛﺮاﻣﺘﻬﻢ وﺿﻤﺎن‬ ‫ﺗﻄﻮرﻫﻢ ﻫﻮ اﻷﺳﺎس ﻟﻀﻤﺎن اﺳﺘﻘﺮار اﻟﺪول وأﻣﻨﻬﺎ«‪.‬‬ ‫ﺗﻐﻠﻴﺐ ﻣﺼﻠﺤﺔ اﻤﻮاﻃﻦ ﰲ ﻋﻦ اﻤﻤﻠﻜﺔ‬ ‫وﻗﺎل ﻧﺎﺋﺐ وزﻳﺮ اﻟﺨﺎرﺟﻴﺔ إن ﺣﻜﻮﻣﺔ اﻤﻤﻠﻜﺔ أﺳـﻬﻤﺖ‬ ‫ﺑﺸـﻜﻞ ﻓﺎﻋﻞ ﰲ ﺗﻨﻤﻴـﺔ وﺗﻄﻮﻳﺮ ﻣﺠﺘﻤﻌﻬـﺎ‪ ،‬وﺟﻌﻠﺖ ﺗﻐﻠﻴﺐ‬ ‫ﻣﺼﻠﺤﺔ اﻤﻮاﻃﻦ وﺗﻌﻈﻴﻢ ﻣﻨﻔﻌﺘﻪ ﻧﺼﺐ ﻋﻴﻨﻬﺎ ﰲ ﻛﻞ ﺧﻄﻄﻬﺎ‬

‫وزﻳﺮ اﻟﺨﺎرﺟﻴﺔ اﻟﺒﺤﺮﻳﻨﻲ وﻧﺎﺋﺐ وزﻳﺮ اﻟﺨﺎرﺟﻴﺔ اﻟﺴﻌﻮدي أﻣﺲ ﰲ اﻤﻨﺎﻣﺔ‬ ‫اﻟﺘﻨﻤﻮﻳـﺔ واﻤﺴـﺘﻘﺒﻠﻴﺔ‪ ،‬وﻟﻢ ﺗﺘﻮا َن ﻋﻦ اﻤﺴـﺎﻫﻤﺔ ﰲ ﺗﺤﻘﻴﻖ‬ ‫ﻃﻤﻮﺣﺎت ﻣﻮاﻃﻨﻴﻬﺎ واﻻﺳـﺘﺠﺎﺑﺔ ﻤﺸﺎﻏﻠﻬﻢ واﻟﺘﻔﺎﻋﻞ ﻣﻊ ﻣﺎ‬ ‫ﻳُﺴﺘﺠﺪ ﻣﻦ ﺗﺤﺪﻳﺎت إﻗﻠﻴﻤﻴﺔ ودوﻟﻴﺔ ﻟﺤﻤﺎﻳﺘﻬﻢ‪ ،‬ﻓﺎﺳﺘﻄﺎﻋﺖ‬ ‫وﰲ وﻗﺖ ﻗﻴـﺎﳼ أن ﺗﺮﻗﻰ ﺑﻤﺠﺘﻤﻌﻬﺎ ﻣـﻦ اﻟﻨﻮاﺣﻲ اﻟﻌﻠﻤﻴﺔ‬ ‫واﻻﻗﺘﺼﺎدﻳﺔ واﻟﺘﻨﻤﻮﻳﺔ واﻟﺜﻘﺎﻓﻴﺔ واﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻴﺔ‪.‬‬ ‫وﻣـﴣ ﻗﺎﺋﻼً »إن اﻟﺒُﻌـﺪ اﻟﺘﺎرﻳﺨـﻲ واﻟﺘﺠﺎﻧﺲ اﻟﺜﻘﺎﰲ‬ ‫واﻟﺤﻀـﺎري واﻤﺼﺎﻟـﺢ اﻤﺸـﱰﻛﺔ ﻟـﺪول اﻟﺨﻠﻴـﺞ اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ‬ ‫وﺗﻄﻠﻌﺎت ﺷـﻌﻮﺑﻬﺎ‪ ،‬ﻗﺪ ﻋ ّﺰز ﻣـﻦ ﺗﻮﺛﻴﻖ اﻟﺘﻌﺎون واﻟﺘﺠﺎﻧﺲ‬ ‫ﺑﻴﻨﻬـﺎ‪ ،‬وﻛﺎﻧـﺖ ﻣﺒـﺎدرة ﺧـﺎدم اﻟﺤﺮﻣـﻦ اﻟﴩﻳﻔـﻦ اﻟﺘﻲ‬ ‫ﺗﻀﻤﻨﺘﻬﺎ ﻛﻠﻤﺘـﻪ ﰲ ﻗﻤﺔ ﻣﺠﻠﺲ اﻟﺘﻌـﺎون اﻟﺨﻠﻴﺠﻲ اﻷﺧﺮة‬ ‫ﰲ اﻟﺮﻳـﺎض ﺑﴬورة اﻻﻧﺘﻘﺎل ﻣﻦ ﻣﺮﺣﻠﺔ اﻟﺘﻌﺎون إﱃ ﻣﺮﺣﻠﺔ‬ ‫اﻻﺗﺤﺎد‪ ،‬أﺗﺖ اﺳﺘﺠﺎﺑﺔ ﻟﻬﺬه اﻟﺘﻄﻠﻌﺎت«‪.‬‬ ‫وأﻛـﺪ أﻧـﻪ ﰲ ﺳـﻴﺎق اﻟﺘﻐـﺮات ﻋـﲆ اﻟﺴـﺎﺣﺔ اﻟﺪوﻟﻴﺔ‬ ‫وﺗﺪاﻋﻴـﺎت اﻟﺮﻛـﻮد اﻻﻗﺘﺼـﺎدي اﻟﻌﺎﻤـﻲ‪ ،‬ﺗﻌﺎﻣﻠـﺖ اﻤﻤﻠﻜﺔ‬ ‫ﻣﻊ اﻷزﻣـﺔ اﻟﻌﺎﻤﻴﺔ ﺑﻤﺎ ﻟﻬﺎ ﻣﻦ ﺛﻘﻞ اﻗﺘﺼـﺎدي ﻛﻮﻧﻬﺎ داﻋﻤﺎ ً‬ ‫وﻣُﺴـﻬﻤﺎ ً ﰲ ﺗﺼﺤﻴﺢ اﻤﺴـﺎر اﻻﻗﺘﺼﺎدي اﻟﻌﺎﻤﻲ ﻋﱪ دورﻫﺎ‬ ‫اﻤﻬﻢ ﰲ ﻣﺠﻤﻮﻋﺔ اﻟﻌﴩﻳﻦ واﻤﺤﺎﻓﻈﺔ ﻋﲆ اﺳـﺘﻘﺮار أﺳـﻮاق‬

‫ﺭﺋﻴﺲ ﺍﻟﻮﺯﺭﺍﺀ ﺍﻟﺒﺤﺮﻳﻨﻲ‪ :‬ﺩﻋﻮﺓ ﺧﺎﺩﻡ‬ ‫ﺍﻟﺤﺮﻣﻴﻦ ﻻﺗﺤﺎﺩ ﺩﻭﻝ ﺍﻟﺨﻠﻴﺞ ﺑﺎﺗﺖ ﺃﻣﺮ ﹰﺍ ﻣﻠﺤ ﹰﺎ‬ ‫اﻤﻨﺎﻣﺔ ‪ -‬واس‬ ‫أﻛـﺪ رﺋﻴﺲ اﻟـﻮزراء ﰲ ﻣﻤﻠﻜﺔ اﻟﺒﺤﺮﻳـﻦ‪ ،‬اﻷﻣﺮ ﺧﻠﻴﻔﺔ ﺑﻦ ﺳـﻠﻤﺎن آل‬ ‫ﺧﻠﻴﻔـﺔ‪ ،‬أن دﻋﻮة ﺧﺎدم اﻟﺤﺮﻣﻦ اﻟﴩﻳﻔﻦ اﻤﻠﻚ ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ ﺑﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ‬ ‫آل ﺳﻌﻮد ﺑﺸﺄن اﻟﺘﺤﻮل ﻣﻦ ﻣﺮﺣﻠﺔ اﻟﺘﻌﺎون إﱃ اﻻﺗﺤﺎد ﺑﺎﺗﺖ أﻣﺮا ً ﻣﻠﺤﺎ ً‬ ‫ﻟﺪﻋﻢ اﻤﺠﺎﻟﺲ اﻟﺘﴩﻳﻌﻴﺔ اﻟﺨﻠﻴﺠﻴﺔ ﻟﺨﻄﻮاﺗﻪ وواﺟﺒﺎ ً ﺗﻤﻠﻴﻪ اﻤﺴـﺆوﻟﻴﺔ‬ ‫ﻋﻦ ﺗﺤﻘﻴﻖ ﺗﻄﻠﻌﺎت اﻤﻮاﻃﻦ اﻟﺨﻠﻴﺠﻲ ﰲ اﻷﻣﻦ واﻻﺳﺘﻘﺮار‪.‬‬ ‫وﻗـﺎل اﻷﻣـﺮ ﺧﻠﻴﻔـﺔ ﺑﻦ ﺳـﻠﻤﺎن إن اﻤﻨﻄﻘﺔ ﺗﻤـﺮ ﺑﻈﺮوف اﺳـﺘﺜﻨﺎﺋﻴﺔ‬ ‫وﻣﺴـﺆوﻟﻴﺔ اﻟﺘﻌﺎﻣﻞ ﻣﻌﻬﺎ ﻏﺮ ﻣﺤﺼﻮرة ﻋـﲆ اﻟﺠﺎﻧﺐ اﻟﺤﻜﻮﻣﻲ ﺑﻞ ﻳﺠﺐ أن‬ ‫ﻳﻜﻮن ﻟﻠﻤﺆﺳﺴﺎت اﻟﺪﺳﺘﻮرﻳﺔ واﻟﺘﴩﻳﻌﻴﺔ اﻟﺨﻠﻴﺠﻴﺔ دور ﻣﻬﻢ ﰲ ﻫﺬا اﻟﺠﺎﻧﺐ‪.‬‬ ‫وﺗﺎﺑﻊ »ﻟﺬا ﻳﺠﺐ ﻋﲆ اﻟﺠﻤﻴﻊ اﻻﻫﺘﻤﺎم ﺑﺎﻟﺸـﺆون اﻟﺪاﺧﻠﻴﺔ وﺣﻤﺎﻳﺔ أﻧﻔﺴﻨﺎ ﻣﻦ‬ ‫اﻷﺧﻄﺎر اﻟﺘﻲ ﺗﺤﺪق ﺑﺎﻤﻨﻄﻘﺔ وﺗﺄﺗﻲ ﻟﻬﺎ ﻣﻦ أﺑﻮاب ﻣﺘﻌﺪدة«‪.‬‬

‫اﻟﻨﻔﻂ‪ ،‬ﻣﻤـﺎ أدى ﻟﻴﺲ ﻓﻘﻂ إﱃ اﻟﺤﻔﺎظ ﻋـﲆ ﻣﻌﺪﻻت اﻟﻨﻤﻮ‬ ‫اﻻﻗﺘﺼـﺎدي ﺑﻤـﺎ ﻳﻘﺎرب ﻓﱰة ﻣﺎ ﻗﺒﻞ اﻷزﻣـﺔ ﰲ ﻣﻨﻄﻘﺔ دول‬ ‫اﻟﺨﻠﻴﺞ اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ‪ ،‬ﺑﻞ أﺳـﻬﻢ أﻳﻀﺎ ً ﰲ ﻣﺤﺎوﻟﺔ إﻋﺎدة اﻻﺳﺘﻘﺮار‬ ‫ﻟﻸﺳﻮاق اﻻﻗﺘﺼﺎدﻳﺔ اﻟﻌﺎﻤﻴﺔ‪.‬‬ ‫اﻤﻤﻠﻜﺔ ﺗﺴﻌﻰ ﻟﺴﻴﺎدة ﻟﻐﺔ اﻟﺤﻮار‬ ‫وأوﺿـﺢ ﻧﺎﺋﺐ وزﻳـﺮ اﻟﺨﺎرﺟﻴﺔ أن »ﻣﺎ ﺗﺄﻣﻠـﻪ اﻤﻤﻠﻜﺔ‬ ‫أن ﺗﺴـﻮد ﻟﻐﺔ اﻟﺤﻮار واﻟﺪﺑﻠﻮﻣﺎﺳـﻴﺔ ﰲ ﺣﻞ اﻟﺨﻼﻓﺎت‪ ،‬وأن‬ ‫ﻳُﺴـﻬﻢ ذﻟﻚ ﰲ ﺗﺮﺳﻴﺦ اﻷﻣﻦ واﻟﺴﻼم واﻟﺤﺪ ﻣﻦ اﻧﺘﺸﺎر روح‬ ‫اﻟﻜﺮاﻫﻴـﺔوﺧﻴـﺎراتاﻟﻨﺰاﻋـﺎتواﻟﺤـﺮوب«‪.‬‬ ‫وأﻛﺪ اﻷﻣﺮ ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ ﺑﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ رﻏﺒﺔ اﻤﻤﻠﻜﺔ ﰲ اﺑﺘﻌﺎد‬ ‫اﻤﺠﺘﻤﻌﺎت ﻛﺎﻓﺔ ﻋﻤﺎ ﻳﺜﺮ اﻟﻨﻌﺮات اﻟﺪﻳﻨﻴﺔ أو ﻳﻤﺲ ﻣﻌﺘﻘﺪات‬ ‫اﻟﻨـﺎس أو اﻟﺘﻄﺎول ﻋﲆ اﻟﺮﺳـﻞ واﻷﻧﺒﻴﺎء‪ .‬وﺗﺎﺑﻊ »ﺗﺄﻛﻴﺪا ً ﻋﲆ‬ ‫ذﻟـﻚ دﻋﺎ ﺧـﺎدم اﻟﺤﺮﻣـﻦ ﻫﻴﺌﺔ اﻷﻣـﻢ اﻤﺘﺤـﺪة ﻟﻠﻌﻤﻞ ﻋﲆ‬ ‫إﺻـﺪار ﻗﺮار ﻳﺪﻳـﻦ أي دوﻟﺔ أو ﺟﻤﺎﻋﺔ أو ﻓـﺮد ﻳﻌﺘﺪي ﻋﲆ‬ ‫اﻷدﻳﺎن اﻟﺴـﻤﺎوﻳﺔ أو اﻷﻧﺒﻴﺎء واﻟﺮﺳﻞ ﻋﻠﻴﻬﻢ اﻟﺴﻼم‪ ،‬ووﺿﻊ‬ ‫اﻟﻌﻘﺎب اﻟﺮادع«‪.‬‬

‫)أ ف ب(‬

‫ّ‬ ‫وﺑﻦ أن اﻤﻤﻠﻜﺔ ﺗﺪرك أن اﻟﻌﻼﻗﺎت ﻣﻊ اﻟﺪول واﻟﺸﻌﻮب‬ ‫اﻷﺧﺮى ﻳﻨﺒﻐﻲ أن ﱠ‬ ‫ﺗﺆﺳـﺲ ﻋﲆ اﻻﺣـﱰام واﻤﻨﻔﻌﺔ اﻤﺘﺒﺎدﻟﺔ‪،‬‬ ‫واﻟﻌﻼﻗﺎت اﻤﺘﻜﺎﻓﺌﺔ‪ ،‬واﻟﺘﻌﺎﻳﺶ اﻟﺴـﻠﻤﻲ‪ ،‬وﺗﻘﻮم ﻋﲆ أﺳﺎس‬ ‫ﺗﻜﺎﻣﻞ وﺗﻔﺎﻋﻞ اﻟﺤﻀﺎرات وﻟﻴﺲ ﴏاع اﻟﺤﻀﺎرات‪.‬‬ ‫وأﻛﻤـﻞ »ﻣﻦ ﻫـﺬا اﻤﻨﻄﻠﻖ ﻋﻤﻠـﺖ اﻤﻤﻠﻜـﺔ ﺟﺎﻫﺪة ﻋﲆ‬ ‫ﻣﺨﺘﻠـﻒ اﻷﺻﻌـﺪة ﺳـﻮاء ﰲ ﻣﺤﻴﻄﻬﺎ اﻹﺳـﻼﻣﻲ أو اﻟﻌﺎﻤﻲ‬ ‫ﻟﺘﻌﺰﻳﺰ ﺛﻘﺎﻓﺔ اﻟﺤﻮار واﻟﺘﺴﺎﻣﺢ واﻻﻋﺘﺪال‪ ،‬واﻧﻄﻠﻘﺖ ﻣﺒﺎدرة‬ ‫ﺧـﺎدم اﻟﺤﺮﻣـﻦ اﻟﴩﻳﻔـﻦ ﻟﺘﺒﻨﻲ ﻧﻬـﺞ اﻟﺤـﻮار واﻟﺘﻔﺎﻫﻢ‬ ‫ﺑـﻦ أﺗﺒـﺎع ﺟﻤﻴﻊ اﻷدﻳـﺎن واﻟﺜﻘﺎﻓﺎت ﻣﻦ ﻣﻜـﺔ اﻤﻜﺮﻣﺔ ﻋﺎم‬ ‫‪ ،2008‬واﻛﺘﺴـﺒﺖ ﻋﺎﻤﻴﺘﻬـﺎ ﰲ ﻣﺪرﻳﺪ ﺑﺮﻋﺎﻳﺔ ﻣﺸـﱰﻛﺔ ﻣﻊ‬ ‫ﻣﻠﻚ إﺳـﺒﺎﻧﻴﺎ‪ ،‬وﻣﻦ ﺛﻢ ﰲ ﻧﻴﻮﻳﻮرك‪ ،‬وﺑﻤﺒﺎرﻛﺔ ﻣﻦ ﻫﻴﺌﺔ اﻷﻣﻢ‬ ‫اﻤﺘﺤﺪة‪ ،‬وأﺛﻤﺮت ﻣﺆﺧﺮا ً إﻧﺸـﺎء ﻣﺮﻛﺰ اﻤﻠـﻚ ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ ﻟﻠﺤﻮار‬ ‫واﻟﺜﻘﺎﻓﺎت ﰲ ﻓﻴﻴﻨﺎ ﺑﻤﺸـﺎرﻛﺔ ﻛﻞ ﻣﻦ إﺳﺒﺎﻧﻴﺎ واﻟﻨﻤﺴﺎ‪ ،‬اﻟﺬي‬ ‫ﺗﻢ اﻓﺘﺘﺎﺣﻪ ﺑﺘﺎرﻳﺦ ‪ 26‬ﻧﻮﻓﻤﱪ اﻤﺎﴈ«‪.‬‬ ‫أﻣﻦ وﻣﺼﺮ دول اﻟﺨﻠﻴﺞ واﺣﺪ ﻟﻢ وﻟﻦ ﻳﺘﺠﺰأ‬ ‫وأﻛـﺪ ﻧﺎﺋـﺐ وزﻳـﺮ اﻟﺨﺎرﺟﻴـﺔ أن اﻤﻤﻠﻜﺔ‪ ،‬وﰲ ﺳـﻴﺎق‬

‫ﺟﻬﻮدﻫـﺎ اﻟﺤﺜﻴﺜـﺔ واﻟﺪاﻋﻴـﺔ ﻟﻠﺤﻔـﺎظ ﻋﲆ أﻣﻦ واﺳـﺘﻘﺮار‬ ‫اﻤﻨﻄﻘـﺔ‪ ،‬ﻋﻤﻠﺖ ﻣﻊ ﺷـﻘﻴﻘﺎﺗﻬﺎ دول ﻣﺠﻠﺲ اﻟﺘﻌﺎون ﻟﻜﻞ ﻣﺎ‬ ‫ﻓﻴﻪ ﺧﺮ وأﻣﻦ واﺳـﺘﻘﺮار دوﻟﻬﺎ ورﻓﺎﻫﻴﺔ ﺷﻌﻮﺑﻬﺎ واﻟﺘﻌﺎون‬ ‫ﻤﺠﺎﺑﻬـﺔ أي ﻣﺨﺎﻃﺮ ﺗﻬـﺪد أﻣﻨﻬﺎ »ﻹدراﻛﻬـﺎ إن أي زﻋﺰﻋﺔ‬ ‫ﻻﺳـﺘﻘﺮار أﻣﻦ أي دوﻟﺔ ﻣﻦ دول اﻟﺨﻠﻴﺞ اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ﻫﻲ زﻋﺰﻋﺔ‬ ‫ﻷﻣﻦ ﺑﺎﻗﻲ اﻟﺪول‪ ،‬ﻓﺄﻣـﻦ وﻣﺼﺮ دول اﻟﺨﻠﻴﺞ اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ واﺣﺪ‬ ‫ﻟﻢ وﻟﻦ ﻳﺘﺠﺰأ«‪.‬‬ ‫وأﺷـﺎر إﱃ ﺗﻘﺪﻳﺮ ودﻋـﻢ اﻤﻤﻠﻜﺔ ﻟﻠﺠﻬﻮد اﻟﺘـﻲ ﻳﺒﺬﻟﻬﺎ‬ ‫اﻹﺧـﻮة ﰲ اﻟﺒﺤﺮﻳﻦ ﻣﻦ أﺟﻞ ﺗﻌﺰﻳﺰ اﻟﺤﻮار اﻟﻮﻃﻨﻲ ﻤﺎ ﻳﺤﻘﻖ‬ ‫اﻻﺳﺘﻘﺮار وﺗﻨﻤﻴﺔ اﻤﺠﺘﻤﻊ‪.‬‬ ‫وﻣﴣ ﻗﺎﺋﻼ ً »ﺳـﺘﻈﻞ اﻤﻤﻠﻜﺔ ﺗﺨﻄﻮ ﺧﻄﺎ ً ﺣﺜﻴﺜﺔ‬ ‫إﱃ ﻣـﺎ ﻓﻴﻪ أﻣـﻦ واﺳـﺘﻘﺮار اﻤﻨﻄﻘـﺔ واﻟﻨﻬـﻮض ﺑﻬﺎ‬ ‫ﺳﻴﺎﺳـﻴﺎ ً واﻗﺘﺼﺎدﻳﺎ ً وﺗﻨﻤﻮﻳﺎ ً وﺛﻘﺎﻓﻴـﺎً‪ ،‬ﻓﺎﻤﻤﻠﻜﺔ ﻟﺪﻳﻬﺎ‬ ‫إﻳﻤﺎن راﺳـﺦ أن اﻷﻣﻦ واﻟﺘﻨﻤﻴﺔ ﻳﻌﻀﺪ ﺑﻌﻀﻬﻤﺎ اﻵﺧﺮ‪،‬‬ ‫وﻫﻤﺎ ﻣﺴـﺎران ﻻ ﻏﻨﻰ ﻷﺣﺪﻫﻤﺎ ﻋﻦ اﻵﺧﺮ‪ ،‬ﺑﻞ ﻫﻤﺎ ﻣﻌﺎ ً‬ ‫اﻟﺨﻴﺎر اﻻﺳﱰاﺗﻴﺠﻲ ﻟﻀﻤﺎن رﻓﺎﻫﻴﺔ وازدﻫﺎر اﻤﻨﻄﻘﺔ‪،‬‬ ‫ﻛﻤﺎ أن اﻷﻣﻦ اﻟﺠﻤﺎﻋﻲ أﺻﺒﺢ ﺣﻘﻴﻘﺔ واﻗﻌﺔ‪ ،‬وﻻ ﻳﻤﻜﻦ‬ ‫ﻷي دوﻟـﺔ أن ﺗﻨﻌـﻢ ﺑﺎﻷﻣـﻦ واﻻﺳـﺘﻘﺮار ﺑﻤﻌـﺰل ﻋﻦ‬ ‫اﻵﺧﺮﻳﻦ«‪.‬‬ ‫وﺗﺎﺑﻊ »وﻋﻠﻴﻪ ﺗﻨﺎﺷـﺪ اﻤﻤﻠﻜﺔ اﻟﻘـﻮى اﻷﺧﺮى ﰲ اﻟﻌﺎﻟﻢ‬ ‫أن ﺗﺤﻜـﻢ اﻟﻌﻘـﻞ وﺗﻠﺘـﺰم ﺑﺎﻟﴩﻋﻴـﺔ اﻟﺪوﻟﻴﺔ واﻤﺴـﺎواة ﰲ‬ ‫اﻤﺴـﺆوﻟﻴﺔ اﻷﺧﻼﻗﻴﺔ ﺣﺘﻰ ﻳﺴـﺘﻄﻴﻊ اﻟﻌﺎﻟﻢ أن ﻳﻨﻌﻢ ﺑﺎﻟﺴﻠﻢ‬ ‫واﻷﻣﻦ اﻤﻨﺸﻮدﻳﻦ«‪.‬‬ ‫وﻛﺎن ﰲ اﺳـﺘﻘﺒﺎل ﻧﺎﺋﺐ وزﻳـﺮ اﻟﺨﺎرﺟﻴﺔ ﻟﺪى وﺻﻮﻟﻪ‬ ‫اﻤﻨﺎﻣﺔ ﺻﺒﺎح أﻣﺲ‪ ،‬وزﻳﺮ اﻟﺪوﻟﺔ ﻟﻠﺸﺆون اﻟﺨﺎرﺟﻴﺔ إﺑﺮاﻫﻴﻢ‬ ‫ﺑﻮاﻟﻌﻴﻨﻦ‪ ،‬وﺳـﻔﺮ ﺧﺎدم اﻟﺤﺮﻣـﻦ اﻟﴩﻳﻔﻦ ﻟﺪى اﻟﺒﺤﺮﻳﻦ‬ ‫اﻟﺪﻛﺘﻮر ﻋﺒﺪاﻤﺤﺴـﻦ اﻤﺎرك‪ ،‬وأﻋﻀﺎء اﻟﺴـﻔﺎرة اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ‬ ‫ﰲ اﻤﻨﺎﻣـﺔ‪ .‬وﻳﻨﻈﻢ ﺣـﻮار اﻤﻨﺎﻣـﺔ اﻤﻌﻬﺪ اﻟﺪوﱄ ﻟﻠﺪراﺳـﺎت‬ ‫اﻻﺳﱰاﺗﻴﺠﻴﺔ ﺑﺎﻟﺘﻌﺎون ﻣﻊ وزارة اﻟﺨﺎرﺟﻴﺔ اﻟﺒﺤﺮﻳﻨﻴﺔ‪.‬‬

‫ﻭﻟﻲ ﻋﻬﺪ ﺍﻟﺒﺤﺮﻳﻦ ﻳﺸﻜﺮ ﺍﻟﻤﻤﻠﻜﺔ ﻋﻠﻰ ﻭﻗﻮﻓﻬﺎ ﻣﻊ ﺑﻼﺩﻩ ﻓﻲ ﺃﺯﻣﺘﻬﺎ ﺍﻷﺧﻴﺮﺓ‬ ‫ودﻋﺎ اﻷﻣﺮ ﺳﻠﻤﺎن ﺑﻦ ﺣﻤﺪ آل ﺧﻠﻴﻔﺔ إﱃ ﴐورة إدراك اﻟﻮاﻗﻊ اﻟﺬي ﺗﻤﺮ ﺑﻪ‬ ‫اﻤﻨﺎﻣﺔ ‪ -‬واس‬ ‫اﻤﻨﻄﻘﺔ واﻧﻌﻜﺎﺳـﺎﺗﻪ ﻋﲆ ﻣﻤﺎرﺳﺎت ﺻﻨﺎع اﻟﺴﻴﺎﺳﺎت اﻟﺨﺎرﺟﻴﺔ ﰲ ﻏﺮب اﻟﻌﺎﻟﻢ‬ ‫وﴍﻗﻪ‪.‬‬ ‫أﻋﺮب وﱄ اﻟﻌﻬﺪ ﻧﺎﺋﺐ اﻟﻘﺎﺋﺪ اﻷﻋﲆ ﰲ ﻣﻤﻠﻜﺔ اﻟﺒﺤﺮﻳﻦ‪ ،‬اﻷﻣﺮ ﺳـﻠﻤﺎن ﺑﻦ‬ ‫وﺣـﺚ ﻋﲆ ﴐورة اﻟﱰﻛﻴـﺰ ﻋﲆ اﻻﻧﻌﻜﺎﺳـﺎت اﻟﺘﻲ ﺗﻤﺨﻀﺖ ﻋـﻦ اﻟﺜﻮرة‬ ‫ﺣﻤﺪ آل ﺧﻠﻴﻔﺔ‪ ،‬ﻋﻦ اﻟﺸـﻜﺮ واﻟﺘﻘﺪﻳﺮ ﻟﺪول ﻣﺠﻠﺲ اﻟﺘﻌﺎون ﻟﺪول اﻟﺨﻠﻴﺞ‬ ‫اﻤﻌﻠﻮﻣﺎﺗﻴﺔ واﺳﺘﺨﺪام ﺷﺒﻜﺎت اﻟﺘﻮاﺻﻞ اﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻲ وأﻫﻤﻴﺔ أن ﺗﻌﻲ اﻟﺪول ﻛﻴﻔﻴﺔ‬ ‫اﻟﻌﺮﺑﻴـﺔ‪ ،‬وﰲ ﻣﻘﺪﻣﺘﻬـﺎ اﻤﻤﻠﻜـﺔ ودوﻟﺔ اﻹﻣـﺎرات اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ اﻤﺘﺤـﺪة‪ ،‬اﻟﺘﻲ‬ ‫ً‬ ‫اﻟﺘﻌﺎﻣﻞ ﻣﻊ اﻟﻮﺿﻊ اﻟﺠﺪﻳﺪ ﰲ ﻣﻨﻄﻘﺔ اﻟﴩق اﻷوﺳﻂ‪ ،‬داﻋﻴﺎ إﱃ إﻳﺠﺎد ﻣﺨﺮج ﻣﻦ‬ ‫ﺳـﺎﻫﻤﺖ ﰲ إﺧﺮاج اﻟﺒﺤﺮﻳﻦ ﻣﻦ اﻷزﻣـﺔ اﻷﺧﺮة اﻟﺘﻲ ﻣﺮت ﺑﻬﺎ ودﻋﻤﻬﺎ ﰲ‬ ‫اﻟﺨﻼﻓﺎت اﻟﺘﻲ ﻓﺮﺿﺘﻬﺎ اﻟﺘﻐﺮات ﰲ اﻤﻨﻄﻘﺔ ﺑﺄﻗﻞ ﴐر ﻋﲆ اﻟﺠﺎﻧﺐ اﻹﻧﺴﺎﻧﻲ‪.‬‬ ‫اﻟﺘﺼﺪي ﻷﻳﺔ ﺗﻬﺪﻳﺪات ﺧﺎرﺟﻴﺔ ﻣﺤﺘﻤﻠﺔ ﺧﻼل اﻷزﻣﺔ وﺣﻤﺎﻳﺔ اﻤﻨﺸﺂت‪.‬‬ ‫ﱠ‬ ‫وﺑﻦ أن ﻣﻤﻠﻜﺔ اﻟﺒﺤﺮﻳﻦ ﻛﺎن ﻟﻬﺎ ﻧﺼﻴﺐ ﻣﻦ اﻟﺘﺤﺪﻳﺎت اﻟﺘﻲ ﺗﻮاﺟﻪ اﻤﻨﻄﻘﺔ‬ ‫وﺗﺤﺪث وﱄ ﻋﻬﺪ اﻟﺒﺤﺮﻳﻦ‪ ،‬ﺧﻼل ﻛﻠﻤﺔ أﻟﻘﺎﻫﺎ ﰲ ﺣﻔﻞ اﻓﺘﺘﺎح ﻣﻨﺘﺪى‬ ‫ﺣﻴﺚ ﻛﺎن ﻟﺬﻟﻚ اﻧﻌﻜﺎﺳـﺎت ﺗﺴـﺒﺒﺖ ﰲ اﻧﻘﺴـﺎم اﻤﺠﺘﻤﻊ اﻟﺒﺤﺮﻳﻨـﻲ وﻋﺪﻳﺪ ﻣﻦ‬ ‫ﺣـﻮار اﻤﻨﺎﻣـﺔ اﻟﺜﺎﻣﻦ أﻣﺲ اﻷول وﺑﺜﺘﻬﺎ وﻛﺎﻟﺔ اﻷﻧﺒـﺎء اﻟﺒﺤﺮﻳﻨﻴﺔ‪ ،‬ﻋﻦ ﺟﻤﻠﺔ ﻣﻦ‬ ‫اﻟﺠﺮاح اﻟﺘﻲ ﻣﺎ زال اﻟﺴﻌﻲ ﻗﺎﺋﻤﺎ ﻟﻠﺘﻌﺎﰲ ﻣﻨﻬﺎ‪.‬‬ ‫اﻟﻘﻀﺎﻳـﺎ ذات اﻟﺘﺄﺛـﺮ اﻤﻬﻢ ﻋﲆ اﻷﻣـﻦ اﻹﻗﻠﻴﻤﻲ‪ ،‬أﺑﺮزﻫﺎ اﻟﺘﺤﺪﻳـﺎت اﻟﺘﻲ ﺗﻮاﺟﻪ‬ ‫اﻤﻨﻄﻘـﺔ ﰲ ﻇﻞ ازدﻳﺎد اﻻﻫﺘﻤﺎم اﻟﺪوﱄ ﺑﻘﻀﺎﻳﺎﻫﺎ‪ ،‬وﻣﺎ ﻳﺸـﻤﻞ ذﻟﻚ ﻣﻦ ﻣﺨﺎﻃﺮ اﻷﻣﺮ ﺳﻠﻤﺎن ﺑﻦ ﺣﻤﺪ آل ﺧﻠﻴﻔﺔ‬ ‫وﺗﻄـﺮق إﱃ اﻟﺨﻄـﻮات اﻤﺘﻘﺪﻣﺔ اﻟﺘﻲ أﺣﺮزﺗﻬﺎ ﻣﻤﻠﻜـﺔ اﻟﺒﺤﺮﻳﻦ ﰲ ﻣﺠﺎﻻت‬ ‫اﻧﺘﺸـﺎر اﻷﺳـﻠﺤﺔ اﻟﻨﻮوﻳﺔ وﺗﺼﺎﻋﺪ ﻇﺎﻫﺮﺗﻲ اﻟﺘﻄﺮف واﻹرﻫﺎب اﻤﺘﺰاﻳﺪﺗﻦ ﰲ ﺑﻌﺾ اﻟﺪول وازدﻳﺎد ﻣﺘﻌﺪدة وﻓﻖ ﺑﺮاﻣﺞ إﺻﻼﺣﻴﺔ وﺗﻄﻮﻳﺮﻳﺔ‪ ،‬ﻣﺸـﺪدا ً ﻋﲆ ﴐورة اﻻﺳـﺘﻤﺮار ﰲ وﻗﻒ اﻟﻌﻨﻒ واﻟﺴـﻌﻲ‬ ‫ﻟﺒﻨﺎء اﻟﺠﺴﻮر ﻟﻠﺒﺪء ﰲ ﺣﻮار ﻳﻀﻢ ﻣﺨﺘﻠﻒ اﻷﻃﺮاف ﰲ اﻟﺒﺤﺮﻳﻦ‪.‬‬ ‫ﺧﻄﺮ اﺣﺘﻤﺎل اﺳﺘﺨﺪام اﻷﺳﻠﺤﺔ اﻟﻜﻴﻤﻴﺎﺋﻴﺔ واﻟﺤﻴﻮﻳﺔ‪ ،‬وﴐورة اﻟﱰﻛﻴﺰ ﻋﲆ أﻣﻦ ﺻﻨﺎﻋﺔ اﻟﻨﻔﻂ‪.‬‬

‫ﺧﻠﻴﻔﺔ ﺑﻦ ﺳﻠﻤﺎن آل ﺧﻠﻴﻔﺔ‬

‫اﻟﺜﻮار ﻳﺴﻴﻄﺮون ﻋﻠﻰ ﻣﻌﺴﻜﺮ ﻟﺤﺰب اﷲ اﻟﻠﺒﻨﺎﻧﻲ ﻓﻲ اﻟﻐﻮﻃﺔ اﻟﺸﺮﻗﻴﺔ‪ ..‬واﻟﻨﻈﺎم ﻳﻐﻠﻖ ﻣﺪاﺧﻞ دﻣﺸﻖ‬

‫ﺍﻟﺠﻴﺶ ﺍﻟﺴﻮﺭﻱ ﺍﻟﺤﺮ ﻳﺨﺘﺎﺭ ﻗﻴﺎﺩﺓ ﻣﻮﺣﺪﺓ ﻟﻠﻌﻤﻠﻴﺎﺕ ﺗﺴﺘﺒﻌﺪ ﺿﺒﺎﻁ ﺍﻟﺨﺎﺭﺝ‬ ‫اﻟﺪﻣﺎم ‪ -‬أﺳﺎﻣﺔ اﻤﴫي‬ ‫ﻋﻘﺪ ﻋﺴﻜﺮﻳﻮن ﻳﻤﺜﻠﻮن اﻟﺠﻴﺶ‬ ‫اﻟﺴﻮري اﻟﺤﺮ واﻟﻜﺘﺎﺋﺐ اﻤﻘﺎﺗﻠﺔ‬ ‫اﺟﺘﻤﺎﻋـﺎ ً ﻋـﲆ ﻣـﺪى اﻟﻴﻮﻣـﻦ‬ ‫اﻤﺎﺿﻴـﻦ ﰲ ﺑﻠـﺪة أﻧﻄﺎﻟﻴـﺎ‬ ‫اﻟﱰﻛﻴﺔ‪ .‬وذﻛﺮت ﻟﺠﺎن اﻟﺘﻨﺴﻴﻖ‬ ‫اﻤﺤﻠﻴـﺔ ﻧﻘـﻼ ﻋـﻦ ﻣﺼـﺎدر ﻣﻄﻠﻌﺔ‬ ‫ﻋـﲆ ﺗﻔﺎﺻﻴـﻞ ﻣﺎ ﺟـﺮى ﰲ اﻻﺟﺘﻤﺎع‬ ‫اﻟﺬي ﺣﴬه ‪ 263‬ﺷـﺨﺼﺎ ً ﻳﻤﺜﻠﻮن‬ ‫ﻛﻞ اﻟﻘـﻮى اﻤﻮﺟـﻮدة ﻋـﲆ اﻷرض‪،‬‬ ‫واﺗﻔﻘﻮا ﻋـﲆ اﻧﺘﺨﺎب ﻗﻴـﺎدة ﻣﻮﺣﺪة‬ ‫ﺗﺘﺄﻟﻒ ﻣﻦ ﺛﻼﺛﻦ ﻣـﻦ ﻛﺒﺎر اﻟﻀﺒﺎط‬ ‫اﻟﺬﻳﻦ ﻳﴩﻓﻮن ﻋﲆ اﻟﻘﺘﺎل ﰲ اﻟﺪاﺧﻞ‪.‬‬ ‫وﻋﻜـﺲ اﺧﺘﻴـﺎر اﻟﻘﻴـﺎدة اﻟﺠﺪﻳـﺪة‬ ‫ﺗﻮازن اﻟﻘﻮى ﻋﲆ اﻷرض واﺳﺘﺒﻌﺪت‬ ‫ﻛﺒـﺎر اﻟﻀﺒـﺎط اﻤﻮﺟﻮدﻳـﻦ ﰲ ﺗﺮﻛﻴﺎ‬ ‫اﻟﺬﻳﻦ ﻳﻄﻠﻖ ﻋﻠﻴﻬﻢ اﻤﻘﺎﺗﻠﻮن »ﺿﺒﺎط‬ ‫اﻟﺨﺎرج« ‪.‬‬ ‫وﺳـﺘﻜﻮن اﻟﻘﻴﺎدة اﻤﻮﺣﺪة ﺗﺤﺖ‬ ‫اﺳـﻢ »ﻣﺠﻠـﺲ اﻟﺪﻓﺎع اﻷﻋـﲆ« اﻟﺬي‬ ‫ﺳـﻴﴩف ﻋﲆ اﻟﻌﻤﻠﻴﺎت اﻟﻌﺴـﻜﺮﻳﺔ‬ ‫ﰲ ﻣﺨﺘﻠـﻒ أﻧﺤـﺎء ﺳـﻮرﻳﺎ‪ ،‬اﻟﺘﻲ ﺗﻢ‬ ‫ﺗﻘﺴﻴﻤﻬﺎ اﱃ ﺧﻤﺲ ﺟﺒﻬﺎت‪.‬‬ ‫وﺗﻢ اﻻﺗﻔﺎق ﻋﲆ ﺗﺴـﻤﻴﺔ اﻟﻌﻤﻴﺪ‬ ‫اﻟﺮﻛﻦ ﺳـﻠﻴﻢ إدرﻳﺲ رﺋﻴﺴﺎ ً ﻟﻸرﻛﺎن‪،‬‬

‫وﺳـﻴﻌﻤﻞ اﱃ ﺟﺎﻧﺒـﻪ ﺧﻤﺴـﺔ ﻧـﻮاب‬ ‫ﻟﻠﺮﺋﻴـﺲ ﻳﻤﺜﻠﻮن اﻟﺠﺒﻬـﺎت اﻟﺨﻤﺲ‪،‬‬ ‫وﺳـﻴﻜﻮن ﻫﻨـﺎك ﻧﺎﺋﺐ ﻣﺪﻧـﻲ ﰲ ﻛﻞ‬ ‫ﺟﺒﻬـﺔ ﻳﴩف ﻋـﲆ اﻷﻣـﻮر اﻟﺤﻴﺎﺗﻴﺔ‬ ‫ﻟﻠﻤﻮاﻃﻨﻦ ﰲ ﻣﻨﻄﻘﺔ ﻋﻤﻠﻪ‪.‬‬ ‫وﻣﻦ اﻟﻀﺒﺎط اﻟﻜﺒﺎر اﻟﺬﻳﻦ ﺗﻤﺖ‬ ‫ﺗﺴـﻤﻴﺘﻬﻢ ﰲ اﻟﻘﻴﺎدة اﻟﺠﺪﻳﺪة ﺟﻤﺎل‬ ‫ﻣﻌـﺮوف وأﺣﻤﺪ اﻟﻌﻴـﴗ ﻣﻦ ﻣﻨﻄﻘﺔ‬ ‫ﺟﺒﻞ اﻟﺰاوﻳـﺔ ﰲ ﻣﺤﺎﻓﻈﺔ إدﻟﺐ وﻋﺒﺪ‬ ‫اﻟﺒﺎﺳﻂ اﻟﻄﻮﻳﻞ‪ ،‬وﺳﻴﻤﺜﻞ ﻋﺒﺪ اﻟﻘﺎدر‬ ‫ﺻﺎﻟﺢ ﻣﺤﺎﻓﻈـﺔ ﺣﻠﺐ ﻳﻌﺎوﻧﻪ اﻟﻌﻘﻴﺪ‬ ‫ﻋﺒـﺪ اﻟﺠﺒـﺎر اﻟﻌﻜﻴﺪي ﻧﺎﺋـﺐ رﺋﻴﺲ‬ ‫اﻷرﻛﺎن‪ ،‬اﻟـﺬي أﴍف ﻋـﲆ ﻣﻌﻈـﻢ‬ ‫اﻟﻌﻤﻠﻴﺎت اﻟﻌﺴﻜﺮﻳﺔ ﰲ ﺣﻠﺐ ورﻳﻔﻬﺎ‪.‬‬ ‫وﺧﻠـﺖ ﻫﺬه اﻟﻘﻴﺎدة اﻟﻌﺴـﻜﺮﻳﺔ‬ ‫اﻟﺠﺪﻳـﺪة ﻣﻦ اﺳـﻤﻲ اﻟﻌﻤﻴـﺪ اﻟﺮﻛﻦ‬ ‫ﻣﺼﻄﻔﻰ اﻟﺸﻴﺦ اﻟﺬي ﺳﺒﻘﺖ ﺗﺴﻤﻴﺘﻪ‬ ‫رﺋﻴﺴـﺎ ً ﻟﻠﻤﺠﻠﺲ اﻟﻌﺴـﻜﺮي واﻟﻌﻘﻴﺪ‬ ‫رﻳـﺎض اﻷﺳـﻌﺪ اﻟـﺬي ﻛﺎن أول ﻣﻦ‬ ‫أﻋﻠﻦ ﻋﻦ ﺗﺄﺳـﻴﺲ »اﻟﺠﻴﺶ اﻟﺴﻮري‬ ‫اﻟﺤﺮ« ﺑﻌﺪ اﻧﺸﻘﺎﻗﻪ‪.‬‬ ‫وﺷـﺎرك ﰲ اﺟﺘﻤﺎﻋـﺎت أﻧﻄﺎﻟﻴﺎ‬ ‫ﻣﺴـﺆوﻟﻮن أﻣﻨﻴـﻮن ﻣـﻦ اﻟﻮﻻﻳـﺎت‬ ‫اﻤﺘﺤﺪة وﺑﺮﻳﻄﺎﻧﻴﺎ وﻓﺮﻧﺴـﺎ واﻟﺨﻠﻴﺞ‬ ‫واﻷردن‪.‬‬ ‫وﰲ دﻣﺸﻖ اﻟﺘﻲ ﻣﺎ ﺗﺰال اﻤﻌﺎرك‬

‫اﻟﻌﻨﻴﻔﺔ ﰲ رﻳﻔﻬﺎ ﻣﺴﺘﻤﺮة ﺑﻦ اﻟﺠﻴﺶ‬ ‫اﻟﺤﺮ وﻗﻮات اﻷﺳـﺪ‪ ،‬ذﻛـﺮت ﻣﺼﺎدر‬ ‫اﻟﺠﻴـﺶ اﻟﺤـﺮ أن ﻣﻘﺎﺗﻠﻴـﻪ اﻗﺘﺤﻤﻮا‬ ‫ﻣﻌﺴـﻜﺮا ً ﺗﺎﺑﻌﺎ ﻟﺤﺰب اﻟﻠـﻪ اﻟﻠﺒﻨﺎﻧﻲ‬ ‫ﰲ اﻟﻐﻮﻃﺔ ﺑﺎﻟﻘـﺮب ﻣﻦ ﻃﺮﻳﻖ ﻣﻄﺎر‬ ‫دﻣﺸـﻖ اﻟﺪوﱄ‪ ،‬وﺑﺜﺖ ﻟﺠﺎن اﻟﺘﻨﺴﻴﻖ‬ ‫اﻤﺤﻠﻴـﺔ ﻣﻘﻄـﻊ ﻓﻴﺪﻳـﻮ ﻳﻈﻬﺮ ﺻﻮر‬ ‫ﻟﺨـﺎﻣﻨﺌﻲ وﺷﻌﺎرات » أﻫﻼً و ﺳـﻬﻼً‬ ‫ﺑﺴﻴﺪ اﻤﺠـﺎﻫﺪﻳﻦ » و » ﻣﺨﻴـﻢ ﻓﺘﻴـﺔ‬ ‫اﻹﻣـﺎم اﻤﻬــﺪي » وأﻛﺪت اﻟﻠﺠﺎن أن‬ ‫اﻟﺠﻴﺶ اﻟﺤﺮ ﺳﻴﻄﺮ ﺑﺸﻜﻞ ﻛﺎﻣﻞ ﻋﲆ‬ ‫اﻤﻌﺴـﻜﺮ وﻏﻨﻤﻮا ﻛﻞ ﻣـﺎ ﺑﺪاﺧﻠﻪ ﻣﻦ‬ ‫أﺳـﻠﺤﺔ وذﺧﺎﺋـﺮ‪ ،‬ﻛﻤﺎ ﻋﺜـﺮ ﻓﻴﻪ ﻋﲆ‬ ‫ﻛﺘـﺎب ﻣﺪرج ﻓﻴﻪ أﺳــﻤﺎء ﻟـ ‪1087‬‬ ‫»ﻣﺠﺎﻫﺪا« ﻗﺪﻣﻮا ﻣﻦ ﻟﺒﻨﺎن إﱃ ﺳﻮرﻳﺎ‪.‬‬ ‫وﻗﺎﻟﺖ ﻟﺠﺎن اﻟﺘﻨﺴﻴﻖ اﻤﺤﻠﻴﺔ إن‬ ‫اﻟﻨﻈﺎم أﻏﻠﻖ ﻛﻞ ﻣﺪاﺧﻞ دﻣﺸﻖ أﻣﺲ‬ ‫ﺑﻌـﺪ اﺳـﺘﻬﺪاف اﻟﺠﻴﺶ اﻟﺤـﺮ ﻟﻌﺪة‬ ‫ﻣﺮاﻛﺰ وﺣﻮاﺟﺰ ﻋﺴﻜﺮﻳﺔ ﺑﺎﻟﻘﺮب ﻣﻦ‬ ‫اﻟﻌﺎﺻﻤﺔ‪.‬‬ ‫وﰲ ﺳﻴﺎق ﻣﺘﺼﻞ أﻛﺪت ﻣﺼﺎدر‬ ‫اﻟﺠﻴـﺶ اﻟﺤـﺮ أﻧﻪ ﻟﻢ ﻳﺒـﻖ ﰲ ﻣﺤﻴﻂ‬ ‫دﻣﺸـﻖ أي رادار ﻳﻌﻤـﻞ وﻻ ﺣﺘـﻰ‬ ‫دﻓﺎﻋﺎت ﺟﻮﻳـﺔ‪ ،‬وﻛﺬﻟﻚ ﻓﺈن رادارات‬ ‫ﻣﻄﺎر دﻣﺸـﻖ اﻟـﺪوﱄ ﺗﻌﻄﻠـﺖ ﺑﻌﺪ‬ ‫اﺳﺘﻬﺪاﻓﻬﺎ‪.‬‬

‫ﺷﺒﺎب ﻳﺮﻓﻌﻮن ﻋﻠﻢ اﻻﺳﺘﻘﻼل ﰲ ﻣﺪﻳﻨﺔ دارﻳﺎ ﻗﺮب دﻣﺸﻖ اﻟﺘﻲ ﺗﺘﻌﺮض ﻟﻠﻘﺼﻒ ﻣﻨﺬ ﺷﻬﺮ‬

‫)روﻳﱰز(‬

‫ﻣﻤﺜﻞ ﻟﻪ ﻟﺪﻯ ﺩﻭﻝ ﺍﻟﺨﻠﻴﺞ‬ ‫ﺍﻟﻤﻮﺍﻓﻘﺔ ﻋﻠﻰ ﻃﻠﺐ ﺍﻻﺋﺘﻼﻑ ﺍﻟﺴﻮﺭﻱ ﺍﻋﺘﻤﺎﺩ ﹴ‬ ‫اﻟﺮﻳﺎض ‪ -‬اﻟﴩق‬ ‫اﺳﺘﻘﺒﻞ اﻷﻣﻦ اﻟﻌﺎم ﻤﺠﻠﺲ اﻟﺘﻌﺎون ﻟﺪول اﻟﺨﻠﻴﺞ اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ‪ ،‬اﻟﺪﻛﺘﻮر‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﻠﻄﻴـﻒ اﻟﺰﻳﺎﻧـﻲ‪ ،‬اﻷﻣﻦ اﻟﻌـﺎم ﻟﻼﺋﺘﻼف اﻟﻮﻃﻨﻲ اﻟﺴـﻮري‪،‬‬ ‫ﻣﺼﻄﻔـﻰ ﺻﺒﺎغ‪ ،‬ﺻﺒﺎح أﻣﺲ اﻟﺴـﺒﺖ ﰲ اﻟﻌﺎﺻﻤﺔ اﻟﺒﺤﺮﻳﻨﻴﺔ ﻋﲆ‬ ‫ﻫﺎﻣﺶ »ﺣﻮار اﻤﻨﺎﻣﺔ«‪.‬‬ ‫وﺑﺤﺚ »اﻟﺰﻳﺎﻧﻲ« و«ﺻﺒﺎغ« ﺧﻼل اﻤﻘﺎﺑﻠﺔ ﺗﻄﻮرات اﻷوﺿﺎع ﻋﲆ‬

‫اﻟﺴـﺎﺣﺔ اﻟﺴﻮرﻳﺔ واﻟﺠﻬﻮد اﻟﺘﻲ ﻳﻘﻮم ﺑﻬﺎ اﻻﺋﺘﻼف اﻟﻮﻃﻨﻲ اﻟﺴﻮري‬ ‫ﻋﲆ اﻤﺴﺘﻮﻳﻦ اﻟﺪاﺧﲇ واﻟﺨﺎرﺟﻲ‪.‬‬ ‫وأﺑﻠﻎ »اﻟﺰﻳﺎﻧﻲ« ﺻﺒﺎغ ﻣﻮاﻓﻘﺔ اﻤﺠﻠﺲ اﻟﻮزاري ﻤﺠﻠﺲ اﻟﺘﻌﺎون‬ ‫ﻟـﺪول اﻟﺨﻠﻴﺞ اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ﻋـﲆ ﻃﻠﺐ اﻻﺋﺘﻼف اﻟﻮﻃﻨﻲ اﻟﺴـﻮري اﻋﺘﻤﺎد‬ ‫ﻣﻤﺜـﻞ ﻟﻪ ﻟﺪى ﻣﺠﻠﺲ اﻟﺘﻌﺎون‪ ،‬ﻣﺆﻛﺪا ً اﺳـﺘﻤﺮار وﻗﻮف دول اﻤﺠﻠﺲ‬ ‫ٍ‬ ‫وﻣﺴـﺎﻧﺪﺗﻬﺎ اﻟﺘﺎﻣـﺔ ﻟﻠﺸـﻌﺐ اﻟﺴـﻮري ﰲ ﺳـﺒﻴﻞ ﺗﺤﻘﻴـﻖ ﺗﻄﻠﻌﺎﺗﻪ‬ ‫اﻤﴩوﻋﺔ‪.‬‬

‫د‪ .‬ﻋﺒﺪاﻟﻠﻄﻴﻒ اﻟﺰﻳﺎﻧﻲ‬


‫ﺭﺋﻴﺲ ﺍﻟﺤﻜﻮﻣﺔ‬ ‫ﺍﻟﻤﻐﺮﺑﻴﺔ ﻳﻬﺎﺟﻢ‬ ‫ﺣﺰﺑ ﹰﺎ ﻣﻘﺮﺑ ﹰﺎ ﻣﻦ ﻣﻠﻚ‬ ‫ﺍﻟﺒﻼﺩ ﻭﺍﻟﻤﻌﺎﺭﺿﺔ‬ ‫ﺗﻨﻌﺘﻪ ﺑﺎﻟﻤﺮﻳﺾ‬ ‫ﺳﻴﺎﺳﺔ‬

‫اﻟﺮﺑﺎط ‪ -‬ﺑﻮﺷﻌﻴﺐ اﻟﻨﻌﺎﻣﻲ‬ ‫ّ‬ ‫ﺷﻦ رﺋﻴﺲ اﻟﺤﻜﻮﻣﺔ اﻤﻐﺮﺑﻴﺔ ﻋﺒﺪ اﻹﻟﻪ اﺑﻦ ﻛﺮان‬ ‫أﻣﺲ اﻷول‪ ،‬أﻋﻨﻒ ﻫﺠﻮم ﺗﺸﻬﺪه ﻣﺆﺳﺴﺔ اﻟﱪﻤﺎن‬ ‫اﻟﺘﴩﻳﻌﻴﺔ ﰲ ﺗﺎرﻳﺨﻬﺎ‪ ،‬ﺿﺪ ﺣﺰب ﺳﻴﺎﳼ‪ ،‬ﺑﻌﺪﻣﺎ‬ ‫اﻧﺘﻘﺪ ﺳﻠﻮﻛﻴﺎت ﺣﺰب اﻷﺻﺎﻟﺔ واﻤﻌﺎﴏة‪ ،‬واﺳﺘﻬﺪف‬ ‫اﻤﺴﺘﺸﺎر اﻤﻠﻜﻲ ﻓﺆاد ﻋﲇ اﻟﻬﻤﺔ‪ ،‬ﻋﲆ ﺗﴫﻓﺎت اﻤﺎﴈ‬ ‫اﻟﺘﻲ وﺻﻔﻬﺎ ﺑﺎﻟﺘﺤﻜﻢ ﰲ ﻣﺼﺮ اﻟﺸﻌﺐ اﻤﻐﺮﺑﻲ‪ ،‬واﺗﻬﺎﻣﻪ‬ ‫ﺑﻤﺤﺎوﻟﺔ اﻟﺴﻴﻄﺮة ﻋﲆ اﻤﻐﺮب‪ ،‬ﺑﺴﻴﺎﺳﺔ اﻟﺤﺰب اﻟﻮﺣﻴﺪ‪،‬‬ ‫ﻋﲆ ﻏﺮار ﻣﺎ ﻛﺎن ﻳﻘﻊ ﰲ ﻣﴫ‪.‬‬ ‫وﻗﺎرن اﺑﻦ ﻛﺮان ﺑﻦ ﺑﻼده وﻣﺎ ﻳﻘﻊ ﰲ ﻣﴫ ﺑﺎﻟﻘﻮل‪،‬‬

‫إن اﻟﻔﻀﻞ ﻳﻌﻮد إﱃ اﻟﺤﻜﻮﻣﺔ اﻟﺘﻲ ﻳﺮأﺳﻬﺎ‪ ،‬ﻷﻧﻬﺎ ﺟﻨﺒﺖ‬ ‫اﻤﻐﺮب ﻣﺼﺮا ً ﻣﻤﺎﺛﻼً‪ ،‬ﻣﻌﺘﱪا ً ﻣﺎ ﻳﺠﺮي ﰲ ﻣﴫ‪،‬ﻫﻮ ﻧﺘﻴﺠﺔ‬ ‫ﻣﺤﺎوﻟﺔ ﻧﻈﺎم اﻟﺘﺤﻜﻢ اﻷﺑﺪي ﰲ ﻣﺼﺮ اﻟﺸﻌﺐ‪ ،‬ﻣﺆﻛﺪا ً‬ ‫وﺟﻮد ﺣﺎﻻت ﺳﻌﺖ إﱃ ﺟﺮ اﻤﻐﺮب ﻟﺨﻮض ﺗﻠﻚ اﻟﺘﺠﺮﺑﺔ‪ ،‬ﰲ‬ ‫إﺷﺎرة إﱃ اﻟﺤﺰب اﻟﻘﻮي‪ ،‬اﻟﺬي أﺳﺴﻪ ﺻﺪﻳﻖ اﻤﻠﻚ‪ ،‬ﻣﻌﺘﱪا ً‬ ‫أن ﺣﻜﻮﻣﺘﻪ أرﺳﺖ اﻟﺴﻠﻢ اﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻲ‪ ،‬وﺗﺤﺎول إرﺳﺎء‬ ‫اﻟﺘﻮازن اﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻲ‪ ،‬وﻋﺪم اﻋﺘﻘﺎل اﻟﺼﺤﻔﻴﻦ‪ ،‬وﺗﺒﺬل‬ ‫ﻣﺠﻬﻮدا ً ﺣﻘﻴﻘﻴﺎ ً ﻟﺘﺠﺎوز اﻟﻘﻬﺮ اﻟﺬي ﺳﺎد ﻟﺴﻨﻮات ﻃﻮﻳﻠﺔ‪،‬‬ ‫ﻣﺘﻬﻤﺎ ً اﻤﻌﺎرﺿﺔ ﺑﻜﻮﻧﻬﺎ ﻛﺎﻧﺖ وراء وﻻدة ﺣﺮﻛﺔ ‪ ٢٠‬ﻓﱪاﻳﺮ‬ ‫اﻻﺣﺘﺠﺎﺟﻴﺔ‪ ،‬اﻟﺘﻲ ﺗﻄﺎﻟﺐ ﺑﺈﺻﻼﺣﺎت ﺳﻴﺎﺳﻴﺔ واﺟﺘﻤﺎﻋﻴﺔ‪.‬‬ ‫وأﻛﺪ اﺑﻦ ﻛﺮان أن اﻤﻐﺎرﺑﺔ‪ ،‬ﻟﻦ ﻳﺴﻤﺤﻮا ﺑﻌﻮدة ﻫﺆﻻء‬

‫‪24‬‬

‫إﱃ ﺳﺪة اﻟﺤﻜﻢ ﻷﻧﻬﻢ ﻓﻘﺪوا اﻤﺼﺪاﻗﻴﺔ‪ ،‬وﻫﻢ ﺑﺮأﻳﻪ »أﺧﻄﺮ‬ ‫ﺑﻜﺜﺮ ﻣﻤﺎ ﻳﺘﻌﺮض ﻟﻪ اﻤﻐﺮب ﰲ أﻣﻨﻪ اﻟﻐﺬاﺋﻲ« ﻣﻌﺘﱪا ً أﻧﻬﻢ‬ ‫ﻟﻢ ﻳﻌﻮدوا ﻳﺨﻴﻔﻮن أﺣﺪا ً رﻏﻢ اﻟﺘﻬﺪﻳﺪات اﻟﺘﻲ ﺗﺼﺪر ﻋﻨﻬﻢ‪.‬‬ ‫واﻧﺴﺤﺐ أﻋﻀﺎء اﻟﻔﺮﻳﻖ اﻟﱪﻤﺎﻧﻲ ﻟﻸﺻﺎﻟﺔ واﻤﻌﺎﴏة‪،‬‬ ‫ﻣﻦ ﺟﻠﺴﺔ اﻟﱪﻤﺎن‪ ،‬ﻧﺎﻋﺘﻦ رﺋﻴﺲ اﻟﺤﻜﻮﻣﺔ اﺑﻦ ﻛﺮان‬ ‫ﺑﺎﻤﺮﻳﺾ‪ ،‬اﺣﺘﺠﺎﺟﺎ ً ﻋﲆ ﻛﻼﻣﻪ اﻟﺬي ﻳﻌﺪ اﻷﻋﻨﻒ ﻣﻦ ﻧﻮﻋﻪ‪،‬‬ ‫اﻟﺬي ﺷﻬﺪه اﻟﱪﻤﺎن اﻤﻐﺮﺑﻲ ﺧﻼل اﻟﻌﻘﺪﻳﻦ اﻷﺧﺮﻳﻦ‪.‬‬ ‫وﺗ���ﻌﺮض اﻟﺤﻜﻮﻣﺔ اﻟﺤﺎﻟﻴﺔ اﻟﺘﻲ ﻳﻘﻮدﻫﺎ اﻹﺳﻼﻣﻴﻮن‬ ‫ﰲ ﺣﺰب اﻟﻌﺪاﻟﺔ واﻟﺘﻨﻤﻴﺔ إﱃ اﻧﺘﻘﺎدات ﺣﺎدة‪ ،‬ﻣﻦ ﻃﺮف‬ ‫اﻤﻌﺎرﺿﺔ ﺑﺤﺠﺔ أﻧﻬﺎ ﻟﻢ ﺗﺘﻤﻜﻦ ﻣﻦ ﺗﺤﺴﻦ اﻤﺴﺘﻮى‬ ‫اﻤﻌﻴﴚ ﻟﻠﺸﻌﺐ‪ ،‬ﺑﻘﺪر ﻣﺎ أﻗﺪﻣﺖ ﻋﲆ اﻟﺰﻳﺎدة ﰲ أﺳﻌﺎر‬

‫اﻤﺤﺮوﻗﺎت وﺗﺴﻌﻰ إﱃ ﺳﻦ زﻳﺎدة ﺟﺪﻳﺪة ﰲ اﻤﺎء واﻟﻜﻬﺮﺑﺎء‪،‬‬ ‫ﻋﻼوة ﻋﲆ ارﺗﻔﺎع أﺳﻌﺎر اﻟﻌﺪﻳﺪ ﻣﻦ اﻤﻮاد اﻟﻐﺬاﺋﻴﺔ‪.‬‬ ‫وﻟﻴﺴﺖ اﻤﻌﺎرﺿﺔ وﺣﺪﻫﺎ‪ ،‬اﻟﺘﻲ ﺗﻘﻮم ﺑﻤﻬﺎﺟﻤﺔ‬ ‫اﻟﺤﻜﻮﻣﺔ اﻟﺘﻲ ﻳﻘﻮدﻫﺎ اﻟﻌﺪاﻟﺔ واﻟﺘﻨﻤﻴﺔ‪ ،‬ﺑﻞ إن ﺣﺰب‬ ‫اﻻﺳﺘﻘﻼل اﻟﺜﺎﻧﻲ ﰲ اﻟﺒﻼد‪ ،‬واﻤﺸﺎرك ﻓﻴﻬﺎ ﺑﺤﻘﺎﺋﺐ وزارﻳﺔ‬ ‫ﻣﻬﻤﺔ‪ ،‬ﻳﻜﻴﻞ اﻟﻨﻘﺪ ﻻﺑﻦ ﻛﺮان‪ ،‬ﺣﻴﺚ ﺣﺬر أﻣﻴﻨﻪ اﻟﻌﺎم ﺣﻤﻴﺪ‬ ‫ﺷﺒﺎط‪ ،‬ﻣﻦ اﻧﻔﺠﺎر اﻷوﺿﺎع ﺑﺎﻟﺒﻼد إذا اﺳﺘﻤﺮ اﻻﺣﺘﻘﺎن‬ ‫اﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻲ‪ ،‬ﻣﺆﻛﺪا ً أن اﻟﺤﻜﻮﻣﺔ ﺗﻔﺘﻘﺪ إﱃ اﻻﻧﺴﺠﺎم‪ ،‬وأن‬ ‫أﻋﻀﺎءﻫﺎ ﻻﻳﺸﺘﻐﻠﻮن ﻛﻔﺮﻳﻖ ﻣﻮﺣﺪ‪ ،‬وإﻧﻤﺎ ﺗﺤﺖ إﻣﺮة ﺣﺰب‬ ‫واﺣﺪ )اﻟﻌﺪاﻟﺔ واﻟﺘﻨﻤﻴﺔ( اﻟﺬي ﻳﺮﻳﺪ اﻟﺴﻴﻄﺮة ﻋﲆ ﻛﻞ ﳾء‬ ‫ﻣﻨﺘﻘﺪا ً ﺗﻀﺎرب ﻗﺮاراﺗﻬﺎ وﺗﻨﺎﻗﺾ وزراﺋﻬﺎ‪.‬‬

‫ا ﺣﺪ ‪ 25‬ﻣﺤﺮم ‪1434‬ﻫـ ‪ 9‬دﻳﺴﻤﺒﺮ ‪2012‬م اﻟﻌﺪد )‪ (371‬اﻟﺴﻨﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬

‫ﻗﺎل إﻧﻪ ﺗﺮك اﻟﺤﻮﺛﻴﻴﻦ واﻟﺤﺮاك وأﺗﺒﺎع ﺻﺎﻟﺢ ﻳﻌﺒﺜﻮن ﺑﺎﻟﺒﻼد‬

‫ﺑﺎﻟﻤﺨﺘﺼﺮ‬ ‫ﺑﺎﻟﻤﺨﺘﺼﺮ‬

‫ﺍﻟﻴﻤﻦ‪ :‬ﺍﻟﻠﻮﺍﺀ ﻋﻠﻲ ﻣﺤﺴﻦ ﻳﺪﻋﻮ ﻹﻗﺎﻟﺔ ﺭﺋﻴﺲ‬ ‫ﺍﻟﺤﻜﻮﻣﺔ ﻭﻳﻄﺎﻟﺐ ﺍﻹﺧﻮﺍﻥ ﺑﺎﻻﻧﻘﻼﺏ ﻋﻠﻴﻪ‬

‫ﺃﻭﺑﺎﻣﺎ ﺳﻴﻄﻠﺐ ﺳﺘﻴﻦ ﻣﻠﻴﺎﺭ ﺩﻭﻻﺭ‬ ‫ﻣﻦ ﺍﻟﻜﻮﻧﺠﺮﺱ ﻟﻤﺘﻀﺮﺭﻱ ﺳﺎﻧﺪﻱ‬ ‫واﺷﻨﻄﻦ ‪ -‬أ ف ب أﻋﻠﻦ ﻣﺴﺆول ﻛﺒﺮ ﰲ اﻟﺒﻴﺖ‬ ‫اﻷﺑﻴﺾ أن اﻟﺮﺋﻴﺲ اﻷﻣﺮﻳﻜﻲ ﺑﺎراك أوﺑﺎﻣﺎ‪ ،‬ﺳﻮف‬ ‫ﻳﻄﻠﺐ ﻣﻦ اﻟﻜﻮﻧﺠﺮس أﻛﺜﺮ ﻣﻦ ﺳﺘﻦ ﻣﻠﻴﺎر دوﻻر‬ ‫ﻟﺼﺎﻟﺢ ﻣﻨﺎﻃﻖ ﺷﻤﺎل ﴍق اﻟﻮﻻﻳﺎت اﻤﺘﺤﺪة اﻟﺘﻲ‬ ‫اﺟﺘﺎﺣﻬﺎ اﻹﻋﺼﺎر ﺳﺎﻧﺪي ﻧﻬﺎﻳﺔ أﻛﺘﻮﺑﺮ اﻤﺎﴈ‪.‬‬ ‫وأﺷﺎد ﺣﺎﻛﻤﺎ وﻻﻳﺘﻲ ﻧﻴﻮﻳﻮرك وﻧﻴﻮﺟﺮﳼ اﻟﻠﺘﻦ‬ ‫ﺗﴬرﺗﺎ ﺑﺸﻜﻞ ﻛﺒﺮ ﻣﻦ اﻹﻋﺼﺎر‪ ،‬ﰲ ﺑﻴﺎن ﻣﺸﱰك‬ ‫ﺑﻄﻠﺐ أوﺑﺎﻣﺎ‪.‬‬ ‫وﻗﺎل أﻧﺪرو ﻛﻴﻮﻣﻮ وﻛﺮﻳﺲ ﻛﺮﻳﺴﺘﻲ أن ﻫﺬا‬ ‫اﻤﺒﻠﻎ ﰲ ﺣﺎل أﻗﺮه اﻟﻜﻮﻧﺠﺮس ﺳﻴﺴﺎﻋﺪ ﻟﻴﺲ ﻓﻘﻂ ﰲ‬ ‫»إﻋﺎدة أﻓﻀﻞ ﻟﻺﻋﻤﺎر وﺑﻄﺮﻳﻘﺔ أﺣﺴﻦ ﻣﻦ اﻤﺎﴈ«‬ ‫ﻟﻠﻤﻨﺎﻃﻖ اﻟﺘﻲ ﺗﴬرت‪ ،‬وﻟﻜﻦ أﻳﻀﺎ ً ﰲ أن »ﻳﺤﻤﻲ‬ ‫ﺑﺸﻜﻞ أﻓﻀﻞ ﻣﻨﻄﻘﺘﻨﺎ ﻣﻦ اﻟﻨﺘﺎﺋﺞ اﻟﻜﺎرﺛﻴﺔ ﺧﻼل‬ ‫اﻷﻋﺎﺻﺮ اﻤﻘﺒﻠﺔ«‪.‬‬ ‫وﰲ ‪ 29‬ﻧﻮﻓﻤﱪ أي ﺑﻌﺪ ﺷﻬﺮ ﻋﲆ ﻣﺮور اﻹﻋﺼﺎر‬ ‫ﺳﺎﻧﺪي‪ ،‬ﻗﺪرت اﻟﺨﺴﺎﺋﺮ ﰲ اﻟﻮﻻﻳﺎت اﻟﺜﻼث اﻷﻛﺜﺮ‬ ‫ﺗﴬرا ً ﺑﺄﻛﺜﺮ ﻣﻦ ﺛﻤﺎﻧﻦ ﻣﻠﻴﺎر دوﻻر‪.‬‬

‫ﺗﻈﺎﻫﺮﺍﺕ ﻋﻨﻴﻔﺔ ﻓﻲ ﻧﻴﻮﺯﻳﻼﻧﺪﺍ‬ ‫ﻟﻠﺘﺸﻮﻳﺶ ﻋﻠﻰ ﻣﻔﺎﻭﺿﺎﺕ ﺗﺠﺎﺭﻳﺔ‬ ‫وﻟﻨﻐﺘﻮن ‪ -‬أ ف ب ﺗﺤﻮﻟﺖ ﺗﻈﺎﻫﺮة ﻟﻠﺘﺸﻮﻳﺶ ﻋﲆ‬ ‫ﻣﻔﺎوﺿﺎت »اﻟﴩاﻛﺔ ﻋﱪ اﻤﺤﻴﻂ اﻟﻬﺎدئ« اﻟﺘﺠﺎرﻳﺔ ﰲ‬ ‫ﻧﻴﻮزﻳﻠﻨﺪا إﱃ أﻋﻤﺎل ﺷﻐﺐ أﻣﺲ ﺑﻌﺪﻣﺎ ﻫﺎﺟﻢ اﻤﺘﻈﺎﻫﺮون‬ ‫ﻋﻨﺎﴏ اﻟﴩﻃﺔ‪.‬‬ ‫وأﻋﻠﻨﺖ اﻟﴩﻃﺔ أن اﺛﻨﻦ ﻣﻦ ﻋﻨﺎﴏﻫﺎ ﺗﻌﺮﺿﺎ‬ ‫ﻟﻠﺮﻛﻞ‪ ،‬واﺗﻬﻤﺖ اﻣﺮأة ﺑﺎﻟﺪوس ﻋﲆ رأس ﴍﻃﻲ ﺑﻴﻨﻤﺎ ﻛﺎن‬ ‫اﻤﺘﻈﺎﻫﺮون ﻳﺤﺎوﻟﻮن اﻟﻮﺻﻮل ﺑﺎﻟﻘﻮة إﱃ اﻤﺒﻨﻰ اﻟﺬي ﺗﺠﺮى‬ ‫ﻓﻴﻪ اﻤﻔﺎوﺿﺎت‪.‬‬ ‫وﺗﻘﻮل وﺳﺎﺋﻞ اﻹﻋﻼم إن ﺣﻮاﱃ ‪ 300‬ﻣﺘﻈﺎﻫﺮ واﺟﻬﻮا‬ ‫ﺧﻤﺴﻦ ﴍﻃﻴﺎ ً وأﴐﻣﻮا اﻟﻨﺎر ﰲ ﺻﻨﺎدﻳﻖ ﻗﺮب ﻣﺪﺧﻞ ﻣﺮﻛﺰ‬ ‫اﻤﺆﺗﻤﺮ‪.‬‬ ‫وﺗﺪﺧﻠﺖ اﻟﴩﻃﺔ ﻤﻨﻊ اﻟﺘﺼﻌﻴﺪ‪ ،‬وﺗﻌﺮض اﺛﻨﺎن ﻣﻦ‬ ‫ﻋﻨﺎﴏﻫﺎ ﻟﻼﻋﺘﺪاء‪ ،‬واﻋﺘُﻘﻞ ﺷﺨﺼﺎن‪.‬‬ ‫وﻳﺸﺎرك ‪ 11‬ﺑﻠﺪا ً ﰲ ﻣﻔﺎوﺿﺎت اﺗﻔﺎق اﻟﺘﺒﺎدل اﻟﺤﺮ‬ ‫ﻟﻠﴩاﻛﺔ ﻋﱪ اﻤﺤﻴﻂ اﻟﻬﺎدئ‪.‬‬

‫ﺧﻔﺮ ﺍﻟﺴﻮﺍﺣﻞ ﺍﻷﺗﺮﺍﻙ ﻳﻨﻘﺬﻭﻥ‬ ‫‪ 71‬ﻣﻬﺎﺟﺮ ﹰﺍ ﻓﻲ ﻋﺮﺽ ﺍﻟﺒﺤﺮ‬ ‫أﻧﻘﺮة ‪ -‬أ ف ب أﻧﻘﺬ ﺧﻔﺮ اﻟﺴﻮاﺣﻞ اﻷﺗﺮاك اﻟﺴﺒﺖ ‪71‬‬ ‫ﻣﻬﺎﺟﺮا ً ﻏﺮ ﴍﻋﻲ ﺑﻴﻨﻬﻢ ﻧﺴﺎء وأﻃﻔﺎل ﺗﺨﲆ ﻋﻨﻬﻢ ﻣﻬﺮﺑﻮﻫﻢ‬ ‫ﻗﺒﺎﻟﺔ ﺳﻮاﺣﻞ ﻏﺮب ﺗﺮﻛﻴﺎ ﻋﲆ ﻣﺎ أﻓﺎدت وﻛﺎﻟﺔ اﻷﻧﺎﺿﻮل‪.‬‬ ‫وأوﺿﺤﺖ اﻟﻮﻛﺎﻟﺔ أن ﺑﻦ اﻤﻬﺎﺟﺮﻳﻦ ﻓﻠﺴﻄﻴﻨﻴﻦ‬ ‫وﺑﺎﻛﺴﺘﺎﻧﻴﻦ وأﻓﻐﺎن وﺑﻮرﻣﻴﻦ‪ ،‬وﻫﻢ ﻛﺎﻧﻮا ﺗﺎﺋﻬﻦ ﻋﲆ ﻣﺘﻦ‬ ‫زورﻗﻦ ﻣﻄﺎﻃﻴﻦ ﻗﺒﺎﻟﺔ إﻳﻔﺎﻟﻴﻚ ﻋﻨﺪﻣﺎ رﺻﺪﺗﻬﻢ دورﻳﺔ‬ ‫ﺑﺤﺮﻳﺔ‪.‬‬ ‫وﻛﺎن اﻤﻬﺎﺟﺮون ﻣﺘﻬﺠﻦ إﱃ اﻟﺠﺰر اﻟﻴﻮﻧﺎﻧﻴﺔ اﻤﻘﺎﺑﻠﺔ‬ ‫ﻹﻳﻔﺎﻟﻴﻚ ﻗﺒﻞ أن ﻳﺘﺨﲆ ﻋﻨﻬﻢ ﻣﻬﺮﺑﻮﻫﻢ ﰲ ﻋﺮض اﻟﺒﺤﺮ ﺑﻌﺪ‬ ‫أن ﻧﻔﺪ اﻟﻮﻗﻮد ﻣﻦ ﻣﺤﺮﻛﻲ اﻟﺰورﻗﻦ ﻋﲆ ﻣﺎ أﺿﺎﻓﺖ اﻟﻮﻛﺎﻟﺔ‪.‬‬ ‫وﺗﻌ ّﺪ ﺗﺮﻛﻴﺎ ﻣﻌﱪا ً ﻛﺒﺮا ً ﻳﺴﻠﻜﻪ اﻤﻬﺎﺟﺮون ﻏﺮ اﻟﴩﻋﻴﻦ‬ ‫اﻟﻘﺎدﻣﻮن ﻣﻦ إﻓﺮﻳﻘﻴﺎ واﻟﴩق اﻷوﺳﻂ واﻟﺮاﻏﺒﻮن ﰲ اﻟﻮﺻﻮل‬ ‫إﱃ أوروﺑﺎ‪.‬‬

‫ﺯﻳﺎﺭﺓ ﺛﺎﻧﻴﺔ ﻟﺴﻔﻴﻨﺘﻴﻦ ﺣﺮﺑﻴﺘﻴﻦ‬ ‫ﺇﻳﺮﺍﻧﻴﺘﻴﻦ ﺇﻟﻰ ﻣﻴﻨﺎﺀ ﺑﻮﺭﺗﺴﻮﺩﺍﻥ‬

‫ﻓﺎﺟﺄ اﻟﻠﻮاء ﻋﲇ ﻣﺤﺴﻦ اﻷﺣﻤﺮ اﻟﻴﻤﻨﻴﻦ ﺑﻬﺠﻮم‬ ‫ﺣﺎد ﺷﻨﻪ ﻋﲆ ﺣﻜﻮﻣﺔ اﻟﻮﻓﺎق اﻟﻮﻃﻨﻲ ورﺋﻴﺴﻬﺎ‬ ‫ﻣﺤﻤﺪ ﺳﺎﻟﻢ ﺑﺎﺳﻨﺪوة وﻃﺎﻟﺐ ﺑﺈﻗﺎﻟﺘﻪ واﺗﻬﻤﻪ‬ ‫ﺑﻜﺜﺮ ﻣﻦ ﻗﻀﺎﻳﺎ اﻹﺧﻼل ﺑﺎﻷﻣﻦ واﻟﻔﺴﺎد ﻣﻦ‬ ‫ﺧﻼل ﻣﻨﺸﻮر ﻋﲆ ﺻﺤﻴﻔﺘﻪ اﻟﻴﻮﻣﻴﺔ اﻋﺘﱪه‬ ‫ﻣﺮاﻗﺒﻮن ﺑﻴﺎﻧﺎ ﺳﻴﺎﺳﻴﺎ‪.‬‬ ‫وﺟﺎء ﻫﺠﻮم اﻟﻠﻮاء اﻷﺣﻤﺮ ﺑﻌﺪ ﻳﻮم واﺣﺪ ﻣﻦ‬ ‫ﻫﺠﻮم ﺻﺎﻟﺢ ﻋﲆ ﺑﺎﺳﻨﺪوة وﺣﻜﻮﻣﺘﻪ أﻳﻀﺎ وإﻋﻼﻧﻪ‬ ‫ﺗﺪﺷﻦ اﺣﺘﺠﺎﺟﺎت ﺿﺪﻫﺎ ﺣﻴﺚ اﺗﻬﻢ ﻋﲇ ﻣﺤﺴﻦ‬ ‫اﻟﺨﺼﻢ اﻟﻠﺪود ﻟﺼﺎﻟﺢ رﺋﻴﺲ اﻟﻮزراء ﺑﺎﻟﺮﺿﻮخ‬ ‫ﻹﻣﻼءات ﺻﺎﻟﺢ وﻣﻌﺎوﻧﻴﻪ وﻋﺪم ﻗﺪرﺗﻪ ﻋﲆ ﺗﺤﻤﻞ‬ ‫اﻤﺴﺆوﻟﻴﺔ ﺑﺎﻗﺘﺪار‪.‬‬ ‫وﺣﻤﻞ ﻣﺤﺴﻦ ﻣﻦ ﺧﻼل ﺗﴫﻳﺢ ﺑﺎﺳﻢ ﻣﺼﺪر‬ ‫ﺣﻜﻮﻣﻲ رﺋﻴﺲ اﻟﻮزراء ﻣﺤﻤﺪ ﺳﺎﻟﻢ ﺑﺎﺳﻨﺪوة‬ ‫ﻣﺴﺆوﻟﻴﺔ اﻟﻔﺸﻞ ﰲ إدارة اﻟﺤﻜﻮﻣﺔ ﺧﻼل اﻟﻔﱰة‬ ‫اﻻﻧﺘﻘﺎﻟﻴﺔ‪ ،‬ﻣﺆﻛﺪا ً أن ﺣﻜﻮﻣﺔ اﻟﻮﻓﺎق ﻟﻢ ﺗﺴﺘﻄﻊ أن‬ ‫ﺗﺤﻘﻖ أي ﺗﻘﺪم ﻣﻦ ﺷﺄﻧﻪ أن ﻳﺤﺪ ﻣﻦ ﻧﻔﻮذ اﻟﺮﺋﻴﺲ‬ ‫اﻟﺴﺎﺑﻖ وأﻗﺎرﺑﻪ‪ ،‬ﺳﻮاء أﻛﺎن ﻋﲆ ﻣﺴﺘﻮى ﻣﺆﺳﺴﺎت‬ ‫اﻟﺪوﻟﺔ وﺳﻴﺎﺳﺘﻬﺎ اﻟﺪاﺧﻠﻴﺔ‪ ،‬أو ﻋﲆ ﻣﺴﺘﻮى ﺳﻴﺎﺳﺘﻬﺎ‬ ‫اﻟﺨﺎرﺟﻴﺔ‪.‬‬ ‫وﺣﺬر اﻟﻠﻮاء اﻷﺣﻤﺮ ﰲ ﺻﺤﻴﻔﺘﻪ أﺧﺒﺎر اﻟﻴﻮم‬ ‫اﻟﺘﻲ ﺗﻌﺪ اﻷﻛﺜﺮ اﻧﺘﺸﺎرا ﰲ اﻟﻴﻤﻦ ﻣﻦ اﺳﺘﻤﺮار ﺑﻘﺎء‬ ‫اﻟﺤﻜﻮﻣﺔ ﰲ ﺣﺎﻟﺔ اﻹﺣﺒﺎط اﻟﺘﻲ ﺗﻌﻴﺸﻬﺎ ﻛﻮﻧﻬﺎ‬ ‫ﺳﺘﻌﻤﻞ ﰲ اﻤﺪى اﻟﻘﺮﻳﺐ ﻋﲆ ﺗﻬﺪﻳﺪ اﻟﻌﻤﻠﻴﺔ اﻟﺴﻴﺎﺳﻴﺔ‬ ‫ﻣﻦ ﺟﻬﺔ‪ ،‬ووﺣﺪة اﻟﺒﻼد ﻣﻦ ﺟﻬﺔ ﺛﺎﻧﻴﺔ‪.‬‬ ‫واﺗﻬﻢ رﺋﻴﺲ اﻟﻮزراء ﺷﺨﺼﻴﺎ ً ﺑﺎﻹﻫﻤﺎل اﻤﺘﻌﻤﺪ‬ ‫ﰲ ﻣﻮﺿﻮع إﺻﻼح اﻷوﺿﺎع ﰲ اﻤﺤﺎﻓﻈﺎت اﻟﺠﻨﻮﺑﻴﺔ‬ ‫ﺑﺼﻮرة ﺧﺎﺻﺔ‪ ،‬وﻛﺬﻟﻚ ﺑﺈﻫﻤﺎل اﻷوﺿﺎع ﰲ ﻣﺤﺎﻓﻈﺔ‬ ‫ﺗﻌﺰ وﺗﺮك ﺗﻠﻚ اﻤﺤﺎﻓﻈﺎت رﻫﻴﻨﺔ ﻟﻌﺒﺚ اﻟﻨﻈﺎم‬ ‫اﻟﺴﺎﺑﻖ واﻟﺠﻤﺎﻋﺎت اﻤﺴﻠﺤﺔ وﻗﻮى اﻟﺤﺮاك اﻤﺴﻠﺢ‪،‬‬ ‫وﻫﻮ اﻷﻣﺮ اﻟﺬي ﻣﻦ ﺷﺄﻧﻪ أن ﻳﻀﻊ ﻋﻼﻣﺔ اﺳﺘﻔﻬﺎم‬ ‫ﻟﺘﻌﻤﺪ اﻟﺤﻜﻮﻣﺔ ﺗﺮك ﺗﻠﻚ اﻤﺤﺎﻓﻈﺎت ﺗﻌﻴﺶ ﺣﺎﻟﺔ‬ ‫اﻟﺘﺠﺎذﺑﺎت اﻟﺘﻲ ﻣﻦ ﺷﺄﻧﻬﺎ أن ﺗﻌﺼﻒ ﺑﻮﺣﺪة اﻟﻴﻤﻦ‪.‬‬ ‫وﻛﺸﻔﺖ اﻟﻠﻮاء ﻋﲇ ﻣﺤﺴﻦ أن ﺣﻜﻮﻣﺔ ﺑﺎﺳﻨﺪوة‬ ‫أﺻﺪرت ﺗﻮﺟﻴﻬﺎت ﻣﺒﺎﴍة ﻣﻦ ﻣﻜﺘﺐ رﺋﻴﺲ اﻟﻮزراء‬ ‫إﱃ اﻷﺟﻬﺰة اﻷﻣﻨﻴﺔ ﺑﻌﺪم ﺗﻌﻘﺐ اﻟﺠﻤﺎﻋﺎت اﻤﺴﻠﺤﺔ‬

‫ﻋﻨﺎﴏ ﻣﻦ اﻟﺠﻴﺶ اﻟﻴﻤﻨﻲ ﰲ أﺣﺪ ﺷﻮارع ﺻﻨﻌﺎء‬ ‫اﻟﺘﻲ ﺗﻨﺘﴩ ﰲ ﻣﻌﻈﻢ ﻣﺪﻳﺮﻳﺎت ﻣﺤﺎﻓﻈﺔ ﺻﻨﻌﺎء‬ ‫وأﻃﺮاف أﻣﺎﻧﺔ اﻟﻌﺎﺻﻤﺔ‪ ،‬ﺗﺤﺖ ﻣﱪر ﻋﺪم إﻋﺎﻗﺔ‬ ‫اﻟﻌﻤﻠﻴﺔ اﻟﺴﻴﺎﺳﻴﺔ‪ ،‬وﻫﻮ ﻣﺎ أﺛﺎر اﻧﺰﻋﺎج اﻷﺟﻬﺰة‬ ‫اﻷﻣﻨﻴﺔ اﻤﻌﻨﻴﺔ ﺑﺘﻌﻘﺐ اﻟﺠﻤﺎﻋﺎت اﻤﺴﻠﺤﺔ ﺑﺠﻤﻴﻊ‬ ‫اﻧﺘﻤﺎءاﺗﻬﺎ‪.‬‬ ‫وﻗﺎل أن ﺣﻜﻮﻣﺔ ﺑﺎﺳﻨﺪوة ﺗﺮﻛﺖ ﻣﺤﺎﻓﻈﺔ‬ ‫ﺻﻌﺪة‪ ،‬وﻣﺪﻳﺮﻳﺎت أﺧﺮى ﰲ ﻣﺤﺎﻓﻈﺎت اﻟﺠﻮف‬ ‫وﺣﺠﺔ وﻣﺄرب رﻫﻴﻨﺔ ﻟﻌﺒﺚ اﻟﺘﻤﺮد اﻟﺤﻮﺛﻲ دون‬ ‫ﺗﻜﻠﻴﻒ ﻧﻔﺴﻬﺎ ﻣﻨﺎﻗﺸﺔ ‪،‬وﻟﻮ ﻣﻦ ﺑﺎب إﺳﻘﺎط اﻟﻮاﺟﺐ‪،‬‬ ‫أوﺿﺎع اﻤﻮاﻃﻨﻦ ﰲ ﻣﺤﺎﻓﻈﺔ ﺻﻌﺪة‪.‬‬

‫ودﻋﺎ ﻗﻴﺎدات اﻟﺘﺠﻤﻊ اﻟﻴﻤﻨﻲ ﻟﻺﺻﻼح» اﻷﺧﻮان«‬ ‫ﺑﺼﻮرة ﺧﺎﺻﺔ وأﺣﺰاب اﻤﺸﱰك ﺑﺼﻮرة ﻋﺎﻣﺔ إﱃ‬ ‫ﺗﺤﻤﻞ ﻣﺴﺆوﻟﻴﺎﺗﻬﻢ ﺗﺠﺎه اﻟﻔﺸﻞ اﻟﺬي ﻳﺤﻴﻂ ﺑﻨﺘﺎﺋﺞ‬ ‫أﻋﻤﺎل اﻟﺤﻜﻮﻣﺔ‪ ،‬ﺑﺎﻋﺘﺒﺎر أن ﺗﺪاﻋﻴﺎت ذﻟﻚ اﻟﻔﺸﻞ‬ ‫ﺳﻴﻨﻌﻜﺲ ﻋﲆ ﺗﻠﻚ اﻷﺣﺰاب وﻟﻦ ﻳﻨﻌﻜﺲ ﻋﲆ دوﻟﺔ‬ ‫رﺋﻴﺲ اﻟﻮزراء أو أﻋﻀﺎء ﻣﺠﻠﺲ اﻟﻮزراء‪.‬‬ ‫ﻛﻤﺎ دﻋﺎ اﻤﺼﺪر رﺋﻴﺲ اﻟﻮزراء إﱃ اﻟﺘﻨﺤﻲ‬ ‫ﻋﻦ ﻣﻨﺼﺒﻪ وﺗﺮك ﻫﺬا اﻤﻨﺼﺐ ﻟﻐﺮه ﻣﻦ اﻟﻜﻔﺎءات‬ ‫اﻟﻮﻃﻨﻴﺔ اﻟﺘﻲ ﺑﻤﻘﺪورﻫﺎ أن ﺗﺪﻓﻊ ﺑﺎﻟﺤﻜﻮﻣﺔ إﱃ‬ ‫ﻣﻮاﺟﻬﺔ اﻟﺘﺤﺪﻳﺎت اﻟﺘﻲ ﺗﺘﻌﺮض ﻟﻬﺎ اﻟﻴﻤﻦ ﻋﲆ ﺟﻤﻴﻊ‬

‫)روﻳﱰز(‬ ‫اﻷﺻﻌﺪة‪ ،‬وﻛﺬﻟﻚ اﻟﺤﺪ ﻣﻦ اﻟﺘﺪﺧﻼت اﻟﺘﻲ ﻳﻤﺎرﺳﻬﺎ‬ ‫اﻟﺮﺋﻴﺲ اﻟﺴﺎﺑﻖ ﺑﺸﺆون اﻟﺤﻜﻮﻣﺔ وﻣﺆﺳﺴﺎﺗﻬﺎ‪.‬‬ ‫واﻋﺘﱪ ﻣﺮاﻗﺒﻮن ﻫﺬا اﻟﻬﺠﻮم ﺗﺤﻮﻻ ﺧﻄﺮا ﰲ ﻣﺴﺎر‬ ‫اﻟﻌﻤﻠﻴﺔ اﻟﺴﻴﺎﺳﻴﺔ ﰲ اﻟﻴﻤﻦ وﻣﺆﴍا ﻋﲆ اﺗﻔﺎق ﺑﻦ‬ ‫ﺗﻮﺟﻬﺎت اﻷﺣﻤﺮ وﺻﺎﻟﺢ اﻟﺴﺎﻋﻴﺔ إﱃ اﻻﻧﻘﻼب ﻋﲆ‬ ‫اﻤﺒﺎدرة اﻟﺨﻠﻴﺠﻴﺔ واﻟﻌﻮدة إﱃ ﻣﺮﺑﻊ اﻟﴫاع اﻟﺪﻣﻮي‬ ‫ﰲ اﻟﺒﻼد‪.‬وﻛﺎن اﻷﺣﻤﺮ ﺧﺮج ﺑﻤﺒﺎدرة ﻃﺎﻟﺐ ﻓﻴﻬﺎ‬ ‫ﺑﺘﺄﺟﻴﻞ اﻟﺤﻮار واﻻﻧﺘﺨﺎﺑﺎت اﻟﺮﺋﺎﺳﻴﺔ واﻟﻨﻴﺎﺑﻴﺔ وأﻋﺎد‬ ‫ﺗﻮزﻳﻊ ﺣﺼﺺ اﻟﻘﻮى اﻤﺸﺎرﻛﺔ ﰲ اﻟﺤﻮار ﻟﻀﻤﺎن‬ ‫ﺣﺼﻮل ﺣﻠﻔﺎﺋﻪ ﻋﲆ ﻧﺼﻴﺐ اﻷﺳﺪ ﰲ اﻤﺆﺗﻤﺮ‪.‬‬

‫ﻣﻘﺘﻞ ﺿﺎﺑﻂ ﻛﺒﻴﺮ ﺑﺎﻟﺠﻴﺶ ﺍﻟﻴﻤﻨﻲ ﻓﻲ ﻣﺄﺭﺏ‪ ..‬ﻭﻧﺠﺎﺓ ﺁﺧﺮ ﻣﻦ ﻣﺤﺎﻭﻟﺔ ﺍﻏﺘﻴﺎﻝ ﺑـ»ﺍﻟﺤﺪﻳﺪﺓ«‬ ‫ﺻﻨﻌﺎء ‪ -‬ﻋﺼﺎم اﻟﺴﻔﻴﺎﻧﻲ‬ ‫ﻗﺘﻞ أﻣﺲ ﰲ ﻣﺤﺎﻓﻈﺔ ﻣﺄرب أرﻛﺎن ﺣﺮب‬ ‫اﻤﻨﻄﻘﺔ اﻟﻌﺴﻜﺮﻳﺔ اﻟﻮﺳﻄﻰ‪ ،‬اﻟﻠﻮاء »ﻧﺎﴏ‬ ‫ﻣﻬﺪي ﻓﺮﻳﺪ« ﰲ اﺷﺘﺒﺎك ﻣﻊ ﻣﺴﻠﺤﻦ ﻧﺼﺒﻮا‬ ‫ﻛﻤﻴﻨﺎ ً ﻟﺮﺗﻞ ﻋﺴﻜﺮي ﻛﺎن ﻋﺎﺋﺪا ً ﻣﻦ ﻣﻨﻄﻘﺔ‬ ‫ﺻﺎﻓﺮ اﻟﻨﻔﻄﻴﺔ ﺑﺎﻤﺤﺎﻓﻈﺔ‪.‬‬ ‫وﺗﻌﺪ اﻤﻨﻄﻘﺔ اﻟﻌﺴﻜﺮﻳﺔ اﻟﻮﺳﻄﻰ ﺛﺎﻟﺚ أﻛﱪ‬ ‫اﻤﻨﺎﻃﻖ اﻟﺘﻲ ﻳﺘﺄﻟﻒ ﻣﻨﻬﺎ اﻟﺠﻴﺶ اﻟﻴﻤﻨﻲ‪ ،‬وﻳﻘﻮدﻫﺎ‬ ‫أﺣﺪ أﺑﻨﺎء اﻟﺠﻨﻮب‪ ،‬ﺗﻢ ﺗﻌﻴﻴﻨﻪ ﻣﺆﺧﺮا ً ﺑﺪﻳﻼً ﻷﺣﺪ‬

‫اﻟﻀﺒﺎط اﻤﻘﺮﺑﻦ ﻣﻦ اﻟﺮﺋﻴﺲ اﻟﺴﺎﺑﻖ »ﻋﲇ ﺻﺎﻟﺢ«‪.‬‬ ‫وﻗﺎل ﻣﺼﺪر ﻣﺤﲇ ﰲ ﻣﺤﺎﻓﻈﺔ ﻣﺄرب‬ ‫ﻟـ«اﻟﴩق«‪ :‬إن اﺷﺘﺒﺎﻛﺎت ﻋﻨﻴﻔﺔ وﻗﻌﺖ ﺑﻦ‬ ‫ﻣﺴﻠﺤﻦ ﻳﻌﺘﻘﺪ أﻧﻬﻢ ﻳﻨﺘﻤﻮن ﻟﺘﻨﻈﻴﻢ اﻟﻘﺎﻋﺪة‪،‬‬ ‫ورﺗﻞ ﻋﺴﻜﺮي ﻳﻀﻢ ﻗﻮات ﻣﻦ اﻟﺤﺮس اﻟﺠﻤﻬﻮري‬ ‫واﻟﻠﻮاء ‪ 113‬ﰲ ﻣﺪﻳﺮﻳﺔ اﻟﻮادي واﻟﻘﻮات اﻟﺤﻜﻮﻣﻴﺔ‪،‬‬ ‫وأن اﻻﺷﺘﺒﺎﻛﺎت وﻗﻌﺖ ﺑﻌﺪ اﻟﻜﻤﻦ اﻟﺬي اﺳﺘﻬ���ف‬ ‫أرﻛﺎن ﺣﺮب اﻤﻨﻄﻘﺔ اﻟﻌﺴﻜﺮﻳﺔ اﻟﻮﺳﻄﻰ‪ ،‬وﻗﺘﻞ‬ ‫ﻓﻴﻬﺎ ﺟﻨﺪي وأﺻﻴﺐ ‪ 3‬آﺧﺮون‪.‬‬ ‫ً‬ ‫وﻗﺎل »إن اﻻﺷﺘﺒﺎﻛﺎت أﺳﻔﺮت أﻳﻀﺎ ﻋﻦ ﺗﺪﻣﺮ‬

‫‪ 3‬أﻃﻘﻢ ﻋﺴﻜﺮﻳﺔ وإﻋﻄﺎب دﺑﺎﺑﺔ«‪.‬‬ ‫وﰲ ﻣﺤﺎﻓﻈﺔ اﻟﺤﺪﻳﺪة؛ ﻧﺠﺎ اﻟﻌﻤﻴﺪ اﻟﺮﻛﻦ‬ ‫»أﺣﻤﺪ ﻣﺤﻤﺪ ﻣﺎﻧﻊ«‪ ،‬ﻗﺎﺋﺪ اﻟﻘﻮات اﻟﺨﺎﺻﺔ ﰲ‬ ‫اﻤﺤﺎﻓﻈﺔ ﻣﻦ ﻣﺤﺎوﻟﺔ اﻏﺘﻴﺎل اﺳﺘﻬﺪﻓﺘﻪ ﺑﻌﺪ أن‬ ‫ﻫﺎﺟﻢ ﺳﻴﺎرﺗﻪ ﻣﺠﻤﻮﻋﺔ ﻣﺴﻠﺤﻦ؛ ﻣﻤﺎ أدى إﱃ‬ ‫إﺻﺎﺑﺔ اﺛﻨﻦ ﻣﻦ اﻟﺠﻨﻮد اﻤﺮاﻓﻘﻦ ﻟﻪ وﺗﺪﻣﺮ ﺳﻴﺎرة‬ ‫ﻋﺴﻜﺮﻳﺔ ﻣﻦ ﻣﻮﻛﺒﻪ‪.‬وﺗﻌﺘﱪ اﻟﻘﻮات اﻟﺨﺎﺻﺔ أﻛﺜﺮ‬ ‫وﺣﺪات اﻟﻘﻮات اﻟﻴﻤﻨﻴﺔ ﺗﺪرﻳﺒﺎً‪ ،‬وﻳﴩف ﻋﲆ‬ ‫ﺗﺄﻫﻴﻠﻬﺎ ﺧﱪاء أﻣﺮﻳﻜﻴﻮن وأردﻧﻴﻮن وﻣﴫﻳﻮن‪،‬‬ ‫وﻳﻘﻮدﻫﺎ اﻟﻌﻤﻴﺪ »أﺣﻤﺪ ﻋﲇ ﻋﺒﺪ اﻟﻠﻪ ﺻﺎﻟﺢ« ﻗﺎﺋﺪ‬

‫اﻟﺤﺮس اﻟﺠﻤﻬﻮري‪.‬وﻳﻌﺪ اﻤﺮﻛﺰ اﻟﺘﺪرﻳﺒﻲ ﻟﻠﻘﻮات‬ ‫اﻟﺨﺎﺻﺔ ﺑﻤﺤﺎﻓﻈﺔ اﻟﺤﺪﻳﺪة اﻤﻄﻠﺔ ﻋﲆ اﻟﺒﺤﺮ‬ ‫اﻷﺣﻤﺮ ﻏﺮب اﻟﻴﻤﻦ اﻷﻛﱪ ﺑﻌﺪ اﻤﺮﻛﺰ اﻟﺮﺋﻴﺲ ﰲ‬ ‫اﻟﻌﺎﺻﻤﺔ ﺻﻨﻌﺎء‪.‬وﰲ اﻟﻌﺎﺻﻤﺔ ﺻﻨﻌﺎء؛ ﻗﺘﻞ ﺟﻨﺪي‬ ‫وأﺻﻴﺐ ‪ 3‬آﺧﺮون ﻣﻦ ﻗﻮات اﻷﻣﻦ اﻤﺮﻛﺰي ﰲ‬ ‫ﻫﺠﻮم ﻤﺴﻠﺤﻦ اﻋﱰﺿﻮا ﺳﻴﺎرة ﺗﻘﻞ ﺳﺠﻨﺎء ﻛﺎﻧﻮا‬ ‫ﰲ ﻃﺮﻳﻘﻬﻢ إﱃ إﺣﺪى اﻤﺤﺎﻛﻢ‪.‬‬ ‫وﻛﺎن اﻤﺴﻠﺤﻮن ﻳﺤﺎوﻟﻮن إﻃﻼق أﺣﺪ اﻟﺴﺠﻨﺎء‬ ‫اﻤﻮﺟﻮدﻳﻦ ﰲ ﺳﻴﺎرة اﻟﺴﺠﻦ‪ ،‬ﻏﺮ أﻧﻬﻢ ﻓﺸﻠﻮا ﰲ‬ ‫ذﻟﻚ‪.‬‬

‫ﺍﻟﺤﺮﻛﺔ ﺍﻹﺳﻼﻣﻴﺔ« ﻏﺎﺿﺒﺔ ﻣﻦ ﺍﻟﺒﺸﻴﺮ ﻭﺗﺘﺮﻗﺐ ﺍﻧﻬﻴﺎﺭ ﻧﻈﺎﻣﻪ‬ ‫ﻟﻨﺪن ‪ -‬اﻟﴩق‬ ‫أﻛﺪت ﻣﺼﺎدر ﺳﻮداﻧﻴﺔ‬ ‫ﻣﻄﻠﻌﺔ ﻟـ«اﻟﴩق« اﺻﻄﺪام‬ ‫ﺣﺮس ﻣﻮﻛﺐ ﻟﻠﺮﺋﻴﺲ اﻟﺴﻮداﻧﻲ‬

‫ﻛﺎرﻳــــــﻜﺎﺗﻴﺮ‬

‫اﻟﺨﺮﻃﻮم ‪ -‬أ ف ب أﻛﺪت اﻟﺒﺤﺮﻳﺔ اﻹﻳﺮاﻧﻴﺔ ﰲ ﺑﻴﺎن‬ ‫وﺻﻮل اﺛﻨﺘﻦ ﻣﻦ ﺳﻔﻨﻬﺎ أﻣﺲ إﱃ ﺑﻮرﺗﺴﻮدان ﰲ اﻟﺰﻳﺎرة‬ ‫اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ ﻟﺴﻔﻦ إﻳﺮاﻧﻴﺔ إﱃ اﻟﺴﻮدان ﺧﻼل ﺧﻤﺴﺔ أﺳﺎﺑﻴﻊ‪.‬‬ ‫وﻛﺎن ﺷﻬﻮد ﻋﻴﺎن ﺗﺤﺪﺛﻮا ﻋﻦ وﺻﻮل ﻫﺎﺗﻦ اﻟﺴﻔﻴﻨﺘﻦ‬ ‫إﱃ ﻫﺬا اﻤﺮﻓﺄ ﻋﲆ اﻟﺒﺤﺮ اﻷﺣﻤﺮ‪.‬‬ ‫وأﺿﺎف اﻟﺒﻴﺎن أن اﻟﻔﺮﻗﺎﻃﺔ ﺟﻤﺮان وﺳﻔﻴﻨﺔ اﻟﺪﻋﻢ‬ ‫ﺑﻮﺷﻬﺮ ﻗﺪ »رﺳﺘﺎ ﰲ ﺑﻮرﺗﺴﻮدان ﺑﻌﺪﻣﺎ أﻧﺠﺰﺗﺎ ﻣﻬﻤﺘﻬﻤﺎ‬ ‫ﻋﲆ ﻣﺎ ﻳﺮام ﰲ اﻟﺒﺤﺮ اﻷﺣﻤﺮ واﺳﺘﻘﺒﻠﻬﻤﺎ ﻗﺎدة اﻟﺒﺤﺮﻳﺔ‬ ‫اﻟﺴﻮداﻧﻴﺔ«‪.‬‬ ‫وﻗﺎل اﻤﺘﺤﺪث ﺑﺎﺳﻢ اﻟﺠﻴﺶ اﻟﺴﻮداﻧﻲ اﻟﻌﻘﻴﺪ اﻟﺼﻮارﻣﻲ‬ ‫ﺧﺎﻟﺪ ﺳﻌﺪ‪ ،‬ﻟﻠﺼﺤﺎﻓﻴﻦ اﻟﺠﻤﻌﺔ‪ ،‬إن اﻟﺰﻳﺎرة »ﺟﺰء ﻣﻦ اﻟﺘﺒﺎدل‬ ‫اﻟﺪﺑﻠﻮﻣﺎﳼ واﻟﻌﺴﻜﺮي ﺑﻦ اﻟﺒﻠﺪﻳﻦ«‪ ،‬ﻣﻮﺿﺤﺎ ً أن »اﻟﺴﻔﻴﻨﺘﻦ‬ ‫ﺳﺘﻤﻜﺜﺎن ﺛﻼﺛﺔ أﻳﺎم وﺳﺘﻜﻮﻧﺎن ﻣﻔﺘﻮﺣﺘﻦ ﻟﻠﻤﻮاﻃﻨﻦ«‪.‬‬ ‫وﻛﺎن اﻟﺼﻮارﻣﻲ أﻋﻠﻦ ﺳﺎﺑﻘﺎ ً وﺻﻮﻟﻬﻤﺎ ﰲ ‪ 30‬ﻧﻮﻓﻤﱪ‬ ‫وﻋﺎد وأﻋﻠﻦ ﺗﺄﺟﻴﻞ وﺻﻮﻟﻬﻤﺎ إﱃ اﻟﺴﺎﺑﻊ ﻣﻦ دﻳﺴﻤﱪ‪.‬‬ ‫ورﺳﺖ ﺳﻔﻴﻨﺔ اﻟﺪﻋﻢ اﻹﻳﺮاﻧﻴﺔ ﺧﺮج واﻤﺪﻣﺮة اﻟﺸﻬﻴﺪي‬ ‫ﻧﻘﺪي ﰲ ﺑﻮرﺗﺴﻮدان ﻟﻴﻮﻣﻦ ﰲ أﻛﺘﻮﺑﺮ اﻤﺎﴈ‪ ،‬اﻷﻣﺮ اﻟﺬي‬ ‫أﺛﺎر اﻧﺘﻘﺎدات ﰲ اﻹﻋﻼم ﰲ اﻟﺴﻌﻮدﻳﺔ اﻟﺘﻲ ﺗﻘﻊ ﻋﲆ اﻟﻀﻔﺔ‬ ‫اﻷﺧﺮى ﻟﻠﺒﺤﺮ اﻷﺣﻤﺮ‪.‬‬ ‫وﻳﺒﺪي ﻣﺴﺆوﻟﻮن إﴎاﺋﻴﻠﻴﻮن ﻗﻠﻘﻬﻢ ﻣﻦ ﺗﻬﺮﻳﺐ اﻟﺴﻼح‬ ‫إﱃ ﺣﺮﻛﺔ ﺣﻤﺎس ﰲ ﻗﻄﺎع ﻏﺰة ﻋﱪ اﻟﺴﻮدان‪ ،‬وﻳﺘﻬﻤﻮن‬ ‫اﻟﺨﺮﻃﻮم ﺑﺄﻧﻬﺎ ﺗﺨﺪم ﻋﻤﻠﻴﺎت ﻧﻘﻞ اﻟﺴﻼح اﻹﻳﺮاﻧﻲ إﱃ‬ ‫ﺣﻤﺎس ﻋﱪ اﻟﺤﺪود اﻤﴫﻳﺔ‪.‬‬

‫ﺻﻨﻌﺎء ‪ -‬اﻟﴩق‬

‫ﻋﻤﺮ اﻟﺒﺸﺮ ﺑﺴﻴﺎرة ﻣﻮاﻃﻦ‬ ‫ﺳﻮداﻧﻲ ﰲ ﻣﻨﻄﻘﺔ »ﺣﻠﺔ ﻛﻮﻛﻮ«‬ ‫ﺑﴩق اﻟﻨﻴﻞ ﺑﺎﻟﺨﺮﻃﻮم ﺑﺤﺮي‪،‬‬ ‫ﺣﻴﺚ ﺻﺪﻣﺖ ﺳﻴﺎرة ﺗﺄﻣﻦ اﻟﺮﺋﻴﺲ‬ ‫اﻟﺒﺸﺮ وﻋﲆ ﻣﺘﻨﻬﺎ ﺣﺮاس اﻤﻮﻛﺐ‬

‫اﻟﺮﺋﺎﳼ ﺳﻴﺎرة ﻣﻮاﻃﻦ ﺣﺎوﻟﺖ‬ ‫ﺗﺠﺎوز اﻤﻮﻛﺐ اﻟﺮﺋﺎﳼ دون أن‬ ‫ﻳﺪري أن رﺗﻞ اﻟﺴﻴﺎرات اﻤﻌﻄﻞ‬ ‫ﻟﺤﺮﻛﺔ اﻟﺴﺮ ﻫﻮ ﻣﻮﻛﺐ اﻟﺒﺸﺮ‪،‬‬ ‫واﺻﻄﺪﻣﺖ ﺳﻴﺎرة ﺣﺮس اﻟﺮﺋﻴﺲ‬

‫ﻛﺎﺭﻳﻜﺎﺗﻴﺮ ﺳﻴﺎﺳﺔ ‪ -‬ﻣﺤﻤﺪ ﺻﺒﺮﻩ‬ ‫ﻛﺎﺭﻳﻜﺎﺗﻴﺮ ﺳﻴﺎﺳﺔ ‪ -‬ﻣﺤﻤﺪ ﺻﺒﺮﺓ‬ ‫ﻣﺤﻤﺪ ﺻﺒﺮﺓ‬

‫اﻟﺒﺸﺮ ﺑﺴﻴﺎرة اﻤﻮاﻃﻦ ﺑﻌﻨﻒ‬ ‫ﻛﺈﺟﺮاء اﺣﱰازي ﻇﻨﺎ ﻣﻨﻬﻢ أن‬ ‫اﻟﺴﻴﺎرة اﻟﺘﻲ ﺗﺘﺠﺎوز اﻤﻮﻛﺐ‬ ‫اﻟﺮﺋﺎﳼ ﺗﺤﺎول ﺗﻨﻔﻴﺬ ﻣﺤﺎوﻟﺔ‬ ‫اﻏﺘﻴﺎل ﻟﻠﺮﺋﻴﺲ اﻟﺒﺸﺮ‪.‬‬

‫ﻣﻦ ﺟﻬﺔ أﺧﺮى ﺗﻮﻗﻊ‬ ‫ﻣﺮاﻗﺒﻮن ﻗﺮب اﻧﻬﻴﺎر ﻧﻈﺎم‬ ‫اﻟﺒﺸﺮ ﺑﻌﺪ اﻟﴩخ اﻟﺬي أﺻﺎب‬ ‫اﻟﺒﻨﻴﺎن اﻟﺤﻜﻮﻣﻲ وﻓﻘﺪان اﻟﻨﻈﺎم‬ ‫ﻟﻠﺴﻨﺪ اﻟﺴﻴﺎﳼ اﻟﺬي ﻛﺎن ﻳﻌﺘﻤﺪ‬ ‫ﻋﻠﻴﻪ ﺧﺎﺻﺔ ﺗﻨﻈﻴﻢ اﻟﻌﺴﻜﺮﻳﻦ‬ ‫ﰲ اﻟﺠﻴﺶ واﻷﻣﻦ أو ﻣﺎ ﻳﻌﺮف‬ ‫ﺑـ«اﻤﻜﺘﺐ اﻟﻌﺴﻜﺮي ﻟﻠﺤﺮﻛﺔ‬ ‫اﻹﺳﻼﻣﻴﺔ« اﻟﺬي ﻳﻀﻢ ﻛﺎﻓﺔ أﺗﺒﺎع‬ ‫اﻟﻨﻈﺎم ﰲ اﻤﺆﺳﺴﺔ اﻟﻌﺴﻜﺮﻳﺔ‪،‬‬ ‫واﻟﺬي ﻛﺎن ﺗﺤﺖ ﻗﻴﺎدة »ود‬ ‫إﺑﺮاﻫﻴﻢ« أﺣﺪ ﻣﺪﺑﺮي اﻻﻧﻘﻼب‬ ‫ﺿﺪ اﻟﺒﺸﺮ‪.‬ﺣﻴﺚ ﻛﺎن ﻧﻈﺎم‬ ‫اﻟﺒﺸﺮ ﻳﻌﺘﻤﺪ ﺑﺼﻮرة ﻛﻠﻴﺔ ﻋﲆ‬ ‫»اﻤﻜﺘﺐ اﻟﻌﺴﻜﺮي« ﰲ ﺗﺄﻣﻦ‬ ‫اﻟﺠﺒﻬﺔ اﻟﻌﺴﻜﺮﻳﺔ اﻟﺪاﺧﻠﻴﺔ وﺿﺒﻂ‬ ‫اﻤﺆﺳﺴﺔ اﻟﻌﺴﻜﺮﻳﺔ ﻣﻦ اﺧﱰاﻗﺎت‬ ‫اﻤﻌﺎرﺿﺔ ﺧﺎﺻﺔ ﺑﻌﺪ ﻣﺎ ﻋﺮف‬ ‫ﺑـ«أﺳﻠﻤﺔ اﻟﺠﻴﺶ« واﺣﺘﻜﺎر‬ ‫اﻟﻮﻇﺎﺋﻒ اﻟﻌﺴﻜﺮﻳﺔ ﰲ اﻟﺒﻼد‬ ‫ﻷﻧﺼﺎر اﻟﻨﻈﺎم‪ ،‬وﺗﺼﻔﻴﺔ اﻤﺆﺳﺴﺔ‬ ‫اﻟﻌﺴﻜﺮﻳﺔ ﻣﻦ أﺗﺒﺎع اﻤﻨﻈﻤﺎت‬ ‫اﻟﺴﻴﺎﺳﻴﺔ اﻷﺧﺮى ﺧﺎﺻﺔ اﻤﻌﺎرﺿﺔ‬ ‫ﻣﻨﻬﺎ‪.‬‬ ‫وأﺗﺖ اﻤﺤﺎوﻟﺔ اﻻﻧﻘﻼﺑﻴﺔ ﰲ‬ ‫ﺳﻴﺎق رﻓﺾ اﻟﺤﺮﻛﺔ اﻹﺳﻼﻣﻴﺔ‬

‫ﻷداء ﺣﻜﻮﻣﺔ اﻟﺒﺸﺮ وﺗﻤﻠﻤﻞ‬ ‫اﻟﻘﻮاﻋﺪ اﻟﺘﻲ ﻗﺎم ﻋﲆ أﻛﺘﺎﻓﻬﺎ‬ ‫ﻧﻈﺎم اﻟﺮﺋﻴﺲ اﻟﺒﺸﺮ‪ .‬وأﺷﺎرت‬ ‫ﻣﺼﺎدر ﻣﻄﻠﻌﺔ إﱃ اﻋﺘﺰام اﻟﺤﺮﻛﺔ‬ ‫اﻹﺳﻼﻣﻴﺔ ﺗﻐﻴﺮ وﺟﻮه اﻟﺤﺎﻛﻤﻦ ﰲ‬ ‫اﻟﺨﺮﻃﻮم ﺑﻨﺴﺒﺔ ‪. ٪٩٠‬‬ ‫وأﻋﺮﺑﺖ اﻤﺼﺎدر ﻋﻦ أﺳﻔﻬﺎ‬ ‫اﻟﻌﻤﻴﻖ ﻻﻋﺘﻘﺎل واﻟﺪة اﻟﺸﻬﻴﺪ‬ ‫ﻋﲇ ﻋﺒﺪاﻟﻔﺘﺎح أﺑﺮز اﻟﻘﻴﺎدات‬ ‫اﻟﺸﺒﺎﺑﻴﺔ ﰲ اﻟﺤﺮﻛﺔ اﻹﺳﻼﻣﻴﺔ‬ ‫واﻟﺬي اﺳﺘﺸﻬﺪ ﺑﺠﻨﻮب اﻟﺴﻮدان‬ ‫ﻣﺪاﻓﻌﺎ ﻋﻦ ﻣﺎ ﻳﻌﺮف ﺑـ«اﻤﴩوع‬ ‫اﻹﺳﻼﻣﻲ«‪ ،‬واﻋﺘﻘﻠﺖ اﻟﴩﻃﺔ‬ ‫واﻟﺪة اﻟﺸﻬﻴﺪ ﻋﲇ ﻋﺒﺪاﻟﻔﺘﺎح أﺛﻨﺎء‬ ‫ﺗﻨﻔﻴﺬﻫﺎ وﻗﻔﺔ اﺣﺘﺠﺎﺟﻴﺔ أﻣﺎم‬ ‫اﻟﻘﻴﺎدة اﻟﻌﺎﻣﺔ ﻟﻘﻮات اﻟﺸﻌﺐ‬ ‫اﻟﺴﻮداﻧﻲ اﺣﺘﺠﺎﺟﺎ ﻋﲆ اﻋﺘﻘﺎل‬ ‫اﺑﻨﻬﺎ اﻤﺴﺎﻋﺪ ﰲ اﻟﺴﻼح اﻟﻄﺒﻲ‬ ‫ﻻﺗﻬﺎﻣﻪ ﺑﺎﻟﻀﻠﻮع ﰲ اﻤﺤﺎوﻟﺔ‬ ‫اﻻﻧﻘﻼﺑﻴﺔ اﻷﺧﺮة‪.‬‬ ‫وأﺑﺪت اﻤﺼﺎدر أﺳﻔﻬﺎ ﻟﺘﺼﺪع‬ ‫اﻟﻨﻈﺎم اﻟﺬي أﺻﺒﺢ ﺳﻠﻄﻮﻳﺎ إﱃ‬ ‫ﺣﺪ ﺑﻌﻴﺪ و«ﺗﺨﲆ ﻋﻦ اﻤﴩوع‬ ‫اﻹﺳﻼﻣﻲ ﻣﻘﺎﺑﻞ ﺟﻠﻮس ﻗﻴﺎداﺗﻪ‬ ‫ﰲ اﻟﺤﻜﻢ واﻟﺴﻴﻄﺮة ﻋﲆ اﻟﺒﻼد‬ ‫ﺑﻘﺒﻀﺔ أﻣﻨﻴﺔ ﻗﻮﻳﺔ«‪.‬‬


‫ا ﺣﺪ ‪ 25‬ﻣﺤﺮم ‪1434‬ﻫـ ‪ 9‬دﻳﺴﻤﺒﺮ ‪2012‬م اﻟﻌﺪد )‪ (371‬اﻟﺴﻨﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬

‫ﺍﻟﺠﻤﺎﺭﻙ ﻭ»ﺍﻟﺘﻘﻴﻴﺲ« ﺗﺘﺒﺎﺩﻻﻥ ﺍﻻﺗﻬﺎﻣﺎﺕ ﻓﻲ ﻣﻨﻊ ﺍﻟﺴﻠﻊ ﺍﻟﻤﻘﻠﺪﺓ ﻣﻦ ﺩﺧﻮﻝ ﺍﻟﺴﻮﻕ‬ ‫ﺟﺪة ‪ -‬رﻧﺎ ﺣﻜﻴﻢ‬ ‫ﻛﺸﻔﺖ اﺗﻬﺎﻣﺎت ﻣﺘﺒﺎدﻟﺔ ﺑﻦ ﺟﻬﺘﻦ ﺣﻜﻮﻣﻴﺘﻦ ﻋﻦ ﻣﺪى ﺿﻌﻒ‬ ‫أداﺋﻬﻤﺎ ﰲ ﺣﻤﺎﻳﺔ اﻟﺴـﻮق ﻣﻦ دﺧﻮل اﻟﺒﻀﺎﺋﻊ اﻤﻘﻠﺪة‪ .‬وﻗﺎل أﻣﻦ‬ ‫ﻋﺎم ﻫﻴﺌﺔ اﻟﺘﻘﻴﻴﺲ ﻟـﺪول ﻣﺠﻠﺲ اﻟﺘﻌﺎون ﻟﺪول اﻟﺨﻠﻴﺞ اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ‬

‫»ﻧﺒﻴـﻞ ﻣـﻼ«‪ :‬إن ﻣﺴـﺆوﻟﻴﺔ دﺧـﻮل اﻟﺒﻀﺎﺋﻊ اﻤﻘﻠﺪة ﻟﻸﺳـﻮاق‬ ‫اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ ﻫﻲ ﻣﺴـﺆوﻟﻴﺔ اﻟﺠﻤﺎرك اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ وﺣﺪﻫﺎ‪ ،‬ﻣﻨﺘﻘﺪا ً‬ ‫ﺿﻌﻒ إﻗﺒﺎل اﻤﺴـﺘﺜﻤﺮﻳﻦ اﻟﺴـﻌﻮدﻳﻦ ﻋﲆ اﻻﺳـﺘﺜﻤﺎر ﰲ ﻣﺠﺎل‬ ‫ﻣﺨﺘـﱪات اﻟﺠﻮدة واﻤﻘﺎﻳﻴﺲ‪ .‬ﰲ اﻟﻮﻗﺖ ﻧﻔﺴـﻪ أوﺿﺢ ﻣﺪﻳﺮ ﻋﺎم‬ ‫ﺟﻤﺮك ﻣﻴﻨﺎء ﺟﺪة اﻹﺳﻼﻣﻲ »ﻣﺤﻤﺪ اﻟﺪﺧﻴﻞ« أن اﻟﺠﻤﺎرك ﺗﻜﺸﻒ‬

‫ﻋﲆ اﻟﺴﻠﻊ وﺗﺘﺄﻛﺪ ﻣﻦ ﺧﻠﻮﻫﺎ ﻣﻦ اﻤﻮاد اﻤﻤﻨﻮﻋﺔ ﻋﻦ ﻃﺮﻳﻖ ﺟﻬﺎز‬ ‫إﺷـﻌﺎﻋﻲ‪ ،‬ﻣﻮﺿﺤﺎ ً أن ﻫﺬا اﻟﺠﻬﺎز ﻻ ﻳﻜﺸﻒ ﻋﲆ اﻟﺒﻀﺎﺋﻊ وﻣﺪى‬ ‫ﻣﻮاﻓﻘﺘﻬـﺎ ﻟﻠﻤﻮاﺻﻔﺎت واﻤﻘﺎﻳﻴﺲ‪ ،‬ﻣﻮﺿﺤﺎ ً أن اﻟﺠﻤﺎرك ﻻ ﺗﻄﻠﻊ‬ ‫ﻋـﲆ اﻟﺒﻀﺎﺋﻊ إﻻ ﰲ أول ﻣﺮة ﺗﺪﺧـﻞ ﻓﻴﻬﺎ ﻟﻠﻤﻤﻠﻜﺔ‪ .‬وأﺿﺎف ﻋﲆ‬ ‫ﻫﺎﻣـﺶ اﻓﺘﺘﺎح أول ﻣﺨﺘﱪ ﻟﻔﺤﺺ اﻟﺠﻮدة اﻟﺸـﺎﻣﻠﺔ ﻟﻘﻄﻊ ﻏﻴﺎر‬

‫اﻟﺴﻴﺎرات واﻷﺟﻬﺰة اﻟﻜﻬﺮﺑﺎﺋﻴﺔ ﰲ اﻤﻤﻠﻜﺔ‪» ،‬إن اﻟﺠﻤﺎرك‬ ‫ﻻ ﺗﻘـﻮم ﺑﺎﻟﻜﺸـﻒ ﻋﲆ ﺟـﻮدة اﻟﺒﻀﺎﺋـﻊ‪ ،‬وأن اﻤﻘﻠﺪ ﻗﺪ‬ ‫ﻳﺪﺧﻞ ﺑﺸﻜﻞ ﻧﻈﺎﻣﻲ وﺳﻠﻴﻢ ﻣﻦ ﻗِ ﺒَﻞ رﺟﺎل اﻟﺠﻤﺎرك ﺑﺪون‬ ‫أن ﻳﻜﺸـﻒ ﻋﻠﻴﻪ؛ إذ إن اﻟﻜﺸﻒ ﻳﻜﻮن ﺑﺄﺧﺬ ﻋﻴﻨﺎت ﻋﺸﻮاﺋﻴﺔ‪،‬‬ ‫أو أﻧﻬﺎ ﺗﺪﺧﻞ ﺑﺸﻜﻞ ﻏﺮ رﺳﻤﻲ ﻋﻦ ﻃﺮﻳﻖ اﻤﻨﺎﻓﺬ اﻟﺤﺪودﻳﺔ«‪.‬‬

‫اﻟﺤﻘﺒﺎﻧﻲ ﻟـ |‪ :‬اﻟﻘﺮار ﺻﺎدر ﻣﻦ ﻣﺠﻠﺲ اﻟﻮزراء وﻧﺤﻦ ﺟﻬﺔ ﺗﻨﻔﻴﺬﻳﺔ‬

‫ﺍﻟﻠﺠﻨﺔ ﺍﻟﻮﻃﻨﻴﺔ ﻟﻠﻤﺤﺎﻣﻴﻦ ﺗﺘﺠﻪ ﻟﺮﻓﻊ ﺷﻜﻮﻯ ﺿﺪ‬ ‫ﻭﺯﺍﺭﺓ ﺍﻟﻌﻤﻞ ﻭﺗﺘﻬﻤﻬﺎ ﺑﺴﻮﺀ ﺍﺳﺘﺨﺪﺍﻡ ﺍﻟﺴﻠﻄﺔ‬ ‫ﺟﺪة ‪ -‬ﻧﻌﻴﻢ ﺗﻤﻴﻢ اﻟﺤﻜﻴﻢ‬ ‫ﺗﺘﺠـﻪ اﻟﻠﺠﻨـﺔ اﻟﻮﻃﻨﻴـﺔ‬ ‫ﻟﻠﻤﺤﺎﻣﻦ ﰲ ﻣﺠﻠـﺲ اﻟﻐﺮف‬ ‫اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ ﻟﺮﻓـﻊ ﻣﺬﻛـﺮة‬ ‫ﻟﻬﻴﺌﺔ اﻟﺮﻗﺎﺑـﺔ واﻟﺘﺤﻘﻴﻖ ﺿﺪ‬ ‫وزارة اﻟﻌﻤـﻞ‪ ،‬ﺗﺘﻬﻤﻬﺎ ﺑﺴـﻮء‬ ‫اﺳـﺘﻌﻤﺎل اﻟﺴـﻠﻄﺔ‪ ،‬إﱃ ﺟﺎﻧﺐ رﻓﻊ‬ ‫ﻗﻀﻴﺔ ﺿﺪﻫـﺎ ﰲ اﻤﺤﻜﻤـﺔ اﻹدارﻳﺔ‬ ‫)دﻳﻮان اﻤﻈﺎﻟﻢ(‪ ،‬وذﻟﻚ ﺑﻌﺪ دراﺳـﺔ‬ ‫اﻟﺨﻄﺎب اﻟﻮارد ﻣـﻦ وزارة اﻟﺘﺠﺎرة‬ ‫ﻟﻐﺮﻓـﺔ اﻟﺮﻳـﺎض ﺑﻌـﺪم ﻗﺎﻧﻮﻧﻴـﺔ‬ ‫ﻗـﺮار رﻓﻊ رﺳـﻮم اﻟﻌﻤﺎﻟـﺔ اﻟﻮاﻓﺪة‬ ‫ﻣـﻦ ﻣﺎﺋـﺔ رﻳـﺎل إﱃ ‪ 2400‬رﻳـﺎل‪.‬‬ ‫وأﺑـﺎن ﻟـ»اﻟـﴩق« رﺋﻴـﺲ اﻟﻠﺠﻨﺔ‬ ‫اﻟﻮﻃﻨﻴـﺔ ﻟﻠﻤﺤﺎﻣﻦ اﻟﺪﻛﺘﻮر إﺑﺮاﻫﻴﻢ‬ ‫اﻟﻐﺼﻦ أن اﻟﻠﺠﻨﺔ ﺳـﺘﻄﻠﺐ ﻧﺴـﺨﺔ‬

‫ﻣﻦ اﻟﺨﻄﺎب ﻟﺪراﺳـﺘﻪ ﻣـﻦ اﻟﻨﺎﺣﻴﺔ‬ ‫اﻟﻘﺎﻧﻮﻧﻴﺔ‪ ،‬وﰲ ﺣـﺎل ﺗﺒﻦ ﻟﻬﺎ ﺻﺤﺔ‬ ‫ﻣﻮﻗـﻒ اﻟﻐـﺮف ﻗﺎﻧﻮﻧﻴـﺎ ﺑﻨـﺎء ﻋﲆ‬ ‫ﺧﻄﺎب وزارة اﻟﺘﺠﺎرة‪ ،‬ﻓﺈﻧﻪ ﺳـﻴﺘﻢ‬ ‫اﻟﺮﻓﻊ ﻟﺠﻬـﺎت اﻻﺧﺘﺼـﺎص ﻛﻬﻴﺌﺔ‬ ‫اﻟﺮﻗﺎﺑﺔ واﻟﺘﺤﻘﻴﻖ ﻟﺴـﻮء اﺳـﺘﻌﻤﺎل‬ ‫اﻟﺴـﻠﻄﺔ ﻷﻧﻬﺎ أﺻﺪرت ﻗﺮارا ﺑﺸﻜﻞ‬ ‫ﻏـﺮ ﻧﻈﺎﻣـﻲ‪ ،‬وأﻟﺰﻣـﺖ ﺑـﻪ رﺟﺎل‬ ‫اﻷﻋﻤﺎل‪ .‬وأﺿـﺎف »ﻟﻦ ﻧﻜﺘﻔﻲ ﺑﻬﺬه‬ ‫اﻟﺨﻄـﻮة‪ ،‬ﺑﻞ ﺳـﻴﻜﻮن ﻫﻨﺎك دﻋﻮى‬ ‫ﺿﺪ وزارة اﻟﻌﻤﻞ ﰲ اﻤﺤﻜﻤﺔ اﻻدارﻳﺔ‬ ‫ﺣﺘﻰ ﺗﱰاﺟﻊ اﻟـﻮزارة ﻋﻦ ﻗﺮارﻫﺎ«‪.‬‬ ‫وأﻛـﺪ اﻟﻐﺼـﻦ أن ﻣﺠﻠـﺲ اﻟﻐـﺮف‬ ‫ﻫﻮ اﻟﺒﻴﺖ اﻷول ﻟﻠﺘﺠﺎر‪ ،‬ﻣﺸـﺪدا ﻋﲆ‬ ‫وﺟـﻮد ﻧﻴﺔ ﻟﺘﻮﺣﻴـﺪ اﻟﺠﻬﻮد وﺗﻘﺪﻳﻢ‬ ‫اﻟﺪﻋـﻮى ﺿـﺪ اﻟـﻮزارة‪ ،‬ﻣﺆﻛـﺪا أن‬ ‫اﻟـﺮأي اﻟﻘﺎﻧﻮﻧـﻲ ﻟـﻮزارة اﻟﺘﺠـﺎرة‬

‫د‪ .‬إﺑﺮاﻫﻴﻢ اﻟﻐﺼﻦ‬

‫د‪ .‬ﻣﻔﺮج اﻟﺤﻘﺒﺎﻧﻲ‬

‫ﻳﻌﻄـﻲ ﻗـﻮة‪ ،‬إﺿﺎﻓـﺔ إﱃ اﻟﻐـﺮف‬ ‫اﻟﺘﺠﺎرﻳـﺔ ورﺟﺎل اﻷﻋﻤـﺎل ﻤﻘﺎﺿﺎة‬ ‫وزارة اﻟﻌﻤـﻞ‪ .‬وﺷـﺪد اﻟﻐﺼـﻦ ﻋﲆ‬ ‫أﻧﻪ ﰲ ﺣﺎل ﻋـﺪم اﺗﺨﺎذ ﺟﻬﺔ ﻣﺎ‪ ،‬أي‬ ‫ﺧﻄﻮة رﺳﻤﻴﺔ ﻣﻦ اﻟﺠﺎﻧﺐ اﻟﻘﺎﻧﻮﻧﻲ‪،‬‬ ‫ﻓـﺈن اﻟﻠﺠﻨـﺔ اﻟﻮﻃﻨﻴـﺔ ﻟﻠﻤﺤﺎﻣـﻦ‬

‫ﺳـﺘﺘﺒﻨﻰ اﻤﻮﺿﻮع ﻹﻧﺼـﺎف رﺟﺎل‬ ‫اﻷﻋﻤﺎل ﻣـﻦ اﻟﻈﻠﻢ اﻟﺬي ﺗﻌﺮﺿﻮا ﻟﻪ‬ ‫ﺑﺴﺒﺐ اﻟﻘﺮار‪ .‬ﻣﺆﻛﺪا أن ذﻟﻚ ﺳﻴﺒﻨﻰ‬ ‫ﻋﲆ اﻤﺴـﻮغ اﻟﻘﺎﻧﻮﻧﻲ اﻟـﺬي ﻗﺪﻣﺘﻪ‬ ‫وزارةاﻟﺘﺠـﺎرةﻟﻐﺮﻓـﺔاﻟﺮﻳـﺎض‪.‬‬ ‫ﻣـﻦ ﺟﺎﻧـﺐ آﺧـﺮ‪ ،‬ﻧﻔـﻰ ﻧﺎﺋﺐ‬

‫وزﻳـﺮ اﻟﻌﻤـﻞ اﻟﺪﻛﺘـﻮر ﻣﻔـﺮج‬ ‫اﻟﺤﻘﺒﺎﻧﻲ ﻋﻠﻤﻪ ﺑﻮﺟـﻮد ﺧﻄﺎب ﻣﻦ‬ ‫وزارة اﻟﺘﺠـﺎرة‪ ،‬ﻳﻘﺮ ﺑﻌـﺪم ﻗﺎﻧﻮﻧﻴﺔ‬ ‫ﻗﺮار وزارة اﻟﻌﻤـﻞ‪ .‬وﻗﺎل ﰲ اﺗﺼﺎل‬ ‫ﻫﺎﺗﻔـﻲ ﻣﻊ »اﻟـﴩق«‪» :‬ﻟـﻢ ﻳﺼﻠﻨﺎ‬ ‫ﳾء‪ ،‬وﻟـﻦ ﻧﻄﻠﻊ ﻋـﲆ اﻟﺨﻄﺎب وﰲ‬ ‫ﺣﺎل وﺻﻮﻟﻪ ﻳﻤﻜﻨﻨﺎ اﻟﺘﻌﻠﻴﻖ ﻋﻠﻴﻪ«‪.‬‬ ‫وأﺿﺎف أن ﻗﺮار رﺳﻮم اﻟﻌﻤﺎﻟﺔ‬ ‫اﻟﺠﺪﻳـﺪة ﻟﻴﺲ ﺻـﺎدرا ً ﻣـﻦ وزارة‬ ‫اﻟﻌﻤـﻞ‪ ،‬وإﻧﻤﺎ ﻣﻦ ﻣﺠﻠـﺲ اﻟﻮزراء‪،‬‬ ‫واﻟﻮزارة ﺟﻬﺔ ﺗﻨﻔﻴﺬﻳﺔ ﻟﻪ«ـ ﻣﺸـﺮا ً‬ ‫إﱃ أﻧﻪ ﻻ ﻳﻌﻠﻢ ﺑﻤﺪى ﺻﺤﺔ اﻟﺨﻄﺎب‬ ‫ﻣـﻦ اﻟﻨﺎﺣﻴـﺔ اﻟﻘﺎﻧﻮﻧﻴﺔ ﻣـﻦ ﻋﺪﻣﻪ‪،‬‬ ‫ﻟﻜﻨـﻪ ﻳﻔﻀﻞ اﻟﱰﻳﺚ ﻟﺤـﻦ اﻻﻃﻼع‬ ‫ﻋﲆ اﻟﺨﻄﺎب وﻣﻌﺮﻓﺔ اﻤﺴـﻮغ اﻟﺘﻲ‬ ‫ﺑﻨـﺖ ﻋـﲆ أﺳﺎﺳـﻪ وزارة اﻟﺘﺠـﺎرة‬ ‫رأﻳﻬﺎ‪.‬‬

‫‪ 250‬ﻣﻠﻴﺎر دوﻻر ﺣﺠﻢ اﺳﺘﺜﻤﺎر اﻟﻤﺸﺎرﻳﻊ ﻓﻲ اﻟﻤﻨﻄﻘﺔ اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ‬

‫ﻋﺒﺪﺍﻟﺮﺣﻴﻢ‪ :‬ﺩﺭﺍﺳﺔ ﻻﻛﺘﻤﺎﻝ ﺗﺤﺮﻳﺮ ﺍﻷﺟﻮﺍﺀ ﺑﻴﻦ ﺷﺮﻛﺎﺕ ﺍﻟﻄﻴﺮﺍﻥ ﺍﻟﺨﻠﻴﺠﻴﺔ‬ ‫ﺟﺪة ‪ -‬ﻣﺎﺟﺪ ﻣﻄﺮ‬ ‫ﻛﺸـﻒ ﻟـ«اﻟـﴩق« اﻟﻮﻛﻴـﻞ اﻤﺴـﺎﻋﺪ‬ ‫ﻟﺨﺪﻣـﺎت اﻟﻄـﺮان ﰲ ﺷـﺆون اﻟﻄﺮان‬ ‫اﻤﺪﻧﻲ ﰲ اﻟﺒﺤﺮﻳـﻦ أﺣﻤﺪ ﻋﺒﺪاﻟﺮﺣﻴﻢ أن‬ ‫ﻣﺠﻠﺲ اﻟﺘﻌـﺎون اﻟﺨﻠﻴﺠﻲ ﻳﺪرس ﺣﺎﻟﻴﺎ‬ ‫ﺗﺤﺮﻳﺮ اﻷﺟﻮاء ﺑﻦ دول اﻤﺠﻠﺲ‪ ،‬ﻣﺸـﺮا‬ ‫إﱃ أن ﻟﺠﻨـﺔ اﻟﻨﺎﻗـﻞ اﻟﺠـﻮي ﰲ اﻤﺠﻠـﺲ ﻫـﻲ‬ ‫اﻟﻠﺠﻨﺔ اﻤﺨﺘﺼﺔ ﺑﺪراﺳﺔ ﻫﺬا اﻤﻮﺿﻮع‪.‬‬ ‫وأﺿـﺎف ﻋﺒﺪاﻟﺮﺣﻴـﻢ أن ﻧﺴـﺒﺔ اﻷﺟـﻮاء‬ ‫اﻤﺤـﺮرة ﺑـﻦ دول اﻤﺠﻠـﺲ ﺗـﱰاوح ﺑﻦ ‪70‬‬ ‫و‪ ،% 75‬ﻻﻓﺘـﺎ إﱃ أﻧﻪ ﺳـﻴﺘﻢ اﻻﻧﺘﻬﺎء ﻣﻦ ﻫﺬه‬ ‫اﻟﺪراﺳـﺔ ﺧـﻼل اﻟﻔـﱰة اﻤﻘﺒﻠﺔ ﻟﺘﻜﺘﻤﻞ ﻧﺴـﺒﺔ‬ ‫اﻟﺘﺤﺮﻳـﺮ‪ ،‬وﺗﺼﺒـﺢ ﻣﻔﺘﻮﺣﺔ ﺑﺸـﻜﻞ ﻛﺎﻣﻞ ﺑﻦ‬ ‫دول اﻤﺠﻠـﺲ‪ ،‬ﻣﻀﻴﻔـﺎ ً أن ﻫـﺬه اﻤﻮﺿﻮﻋـﺎت‬ ‫ﺗﺴﺘﻐﺮق وﻗﺘﺎ أﻃﻮل ﺗﻘﻮم ﻓﻴﻪ ﴍﻛﺎت اﻟﻄﺮان‬ ‫ﺑﱰﺗﻴﺐ أﻣﻮرﻫﺎ ﻣﻦ ﻧﺎﺣﻴﺔ اﻹﺟﺮاءات اﻟﺘﴩﻳﻌﻴﺔ‬ ‫واﻟﺘﻨﻈﻴﻤﻴـﺔ‪ .‬وأوﺿﺢ ﻋﺒﺪاﻟﺮﺣﻴﻢ ﺧﻼل اﻓﺘﺘﺎح‬ ‫اﻤﺆﺗﻤﺮ اﻟـﺪوﱄ اﻟﺨﺎﻣﺲ ﻤﻔﺎوﺿـﺎت اﻟﺨﺪﻣﺎت‬

‫ﺟﺎﻧﺐ ﻣﻦ اﻤﺆﺗﻤﺮ‬ ‫اﻟﺠﻮﻳـﺔ ﰲ اﻟﻄﺮان اﻤﺪﻧﻲ أﻣـﺲ ﰲ ﺟﺪة اﻟﺬي‬ ‫ﻳﺴـﺘﻤﺮ إﱃ اﻷرﺑﻌﺎء اﻤﻘﺒـﻞ‪ ،‬أن ﺗﺤﺮﻳﺮ اﻷﺟﻮاء‬ ‫ﺳـﻴﻜﻮن ﻟﻪ ﻋﺎﺋﺪ إﻳﺠﺎﺑﻲ ﻋﲆ اﻤﺴـﺎﻓﺮ ﰲ دول‬ ‫اﻤﺠﻠـﺲ‪ ،‬ﺣﻴـﺚ ﺗﺘﻴﺢ ﻟﻪ ﺣﺮﻳـﺔ اﻻﻧﻄﻼق دون‬ ‫ﻗﻴﻮد ﻣﻦ أي ﻧﻘﻄـﺔ إﱃ أﺧﺮى ﰲ ﻣﻄﺎرات دول‬

‫)ﺗﺼﻮﻳﺮ‪ :‬ﻣﺮوان اﻟﻌﺮﻳﴚ(‬

‫اﻤﺠﻠـﺲ وﻓﻘـﺎ ﻷﺣﺴـﻦ اﻟﺨﺪﻣﺎت واﻷﺳـﻌﺎر‪،‬‬ ‫ﻣﻀﻴﻔـﺎ أن ﻫـﺬا ﻫﺪﻓﻬﻢ ﻛﻤﴩﻋـﻦ وﻣﻨﻈﻤﻦ‬ ‫ﻟﻬـﺬا اﻟﻘﻄـﺎع‪ ،‬ﻣﺆﻛﺪا ﻋـﲆ أن ﺗﺤﺮﻳـﺮ اﻷﺟﻮاء‬ ‫ﺳـﻴﺠﻌﻞ اﻟﺨﻴﺎرات ﻣﻔﺘﻮﺣﺔ ﻟﻠﻤﺴﺎﻓﺮ ﻟﻼﺧﺘﻴﺎر‬ ‫ﺑﻦ أﻛﺜـﺮ ﻣﻦ ﴍﻛﺔ ﻃﺮان‪ .‬وﻗـﺎل ﻋﺒﺪاﻟﺮﺣﻴﻢ‬

‫ﻓﻬﺪ ﺑﻦ ﻋﺒﺪﺍﷲ‪ :‬ﻣﻘﻮﻣﺎﺕ ﻋﺪﺓ ﺗﺪﻋﻢ ﺍﻟﻄﻴﺮﺍﻥ ﺍﻟﻤﺪﻧﻲ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﻨﻄﻘﺔ‬ ‫ﻗـﺎل اﻟﺮﺋﻴﺲ اﻟﻌﺎم ﻟﻬﻴﺌﺔ اﻟﻄـﺮان اﻤﺪﻧﻲ اﻷﻣﺮ‬ ‫ﻓﻬـﺪ ﺑـﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻠـﻪ آل ﺳـﻌﻮد إن ﺟﻬـﻮد اﻤﻤﻠﻜﺔ ﻋﲆ‬ ‫اﻤﺴـﺘﻮى اﻟﺪوﱄ ﺟـﺎءت ﰲ ﺧـﻂ ﻣﻮاز ﻣـﻊ ﺟﻬﻮدﻫﺎ‬ ‫ﻟﺘﻄﻮﻳـﺮ ﻗﻄﺎع اﻟﻄـﺮان اﻤﺪﻧﻲ ﰲ اﻟﺪاﺧـﻞ‪ ،‬ﺣﻴﺚ ﻟﻢ‬ ‫ﺗﻜﺘﻒ ﺑﺈﻧﺸـﺎء ﺑﻨﻴﺔ أﺳﺎﺳـﻴﺔ ﻣﺘﻴﻨﺔ ﺗﺘﻤﺜﻞ ﰲ ﺷـﺒﻜﺔ‬ ‫ﻣﻄـﺎرات ﺗﻀـﻢ ‪ 27‬ﻣﻄـﺎرا وأﻧﻈﻤﺔ ﻣﻼﺣﻴـﺔ وأﻣﻨﻴﺔ‬ ‫ﺣﺪﻳﺜـﺔ‪ ،‬ﺑﻞ ﺣﺮﺻﺖ أﻳﻀﺎ ﻋﲆ ﻣﻮاﻛﺒﺔ اﻟﺘﻄﻮرات اﻟﺘﻲ‬ ‫ﺗﺸـﻬﺪﻫﺎ ﺻﻨﺎﻋﺔ اﻟﻄـﺮان اﻤﺪﻧﻲ اﻟﻌﺎﻤﻲ‪ ،‬ﺳـﻮاء ﻋﲆ‬ ‫اﻤﺴـﺘﻮى اﻟﺘﻜﻨﻮﻟﻮﺟـﻲ أو ﻋﲆ اﻤﺴـﺘﻮى اﻻﻗﺘﺼﺎدي‪،‬‬ ‫وﻋﻠﻴﻪ ﺗﺒﻨـﺖ ﺣﻜﻮﻣﺔ اﻤﻤﻠﻜﺔ ﺧﻄﻄﺎ اﺳـﱰاﺗﻴﺠﻴﺔ ﻣﻦ‬ ‫ﺷـﺄﻧﻬﺎ اﻟﻌﻤﻞ وﻓﻖ أﺳـﺲ وﻣﻌﺎﻳﺮ ﺗﺠﺎرﻳـﺔ‪ ،‬ﺑﻬﺪف‬ ‫ﺗﺤﺮﻳـﺮ ﻗﻄـﺎع اﻟﻄـﺮان ﰲ اﻤﻤﻠﻜـﺔ وﺗﻄﻮﻳـﺮه ﻣـﻊ‬ ‫اﻟﻌﻨﺎﻳـﺔ ﺑﺘﺤﺴـﻦ ﻣﺴـﺘﻮى اﻟﺨﺪﻣﺎت ﻟﻠﻤﺴـﺘﻔﻴﺪﻳﻦ‬

‫ﻛﺎﻓـﺔ‪ ،‬وﺗﺤﻘﻴـﻖ اﻻﻛﺘﻔـﺎء اﻟﺬاﺗﻲ اﻤﺎﱄ‪ ،‬وﻗـﺪ اﻧﻄﻮت‬ ‫ﺗﻠـﻚ اﻟﺨﻄﻂ ﻋﲆ ﺗﻔﻌﻴﻞ دور اﻟﻘﻄﺎع اﻟﺨﺎص وإﺗﺎﺣﺔ‬ ‫اﻟﻔﺮص اﻻﺳـﺘﺜﻤﺎرﻳﺔ ﻟﻪ ﰲ ﻣﺸﺎرﻳﻊ اﻹﻧﺸﺎء واﻟﺘﻄﻮﻳﺮ‬ ‫واﻟﺘﺸـﻐﻴﻞ واﻟﺼﻴﺎﻧـﺔ‪ ،‬وﺑﻨﺎء ﻋﲆ ذﻟﻚ ﻋﻤـﺪت اﻟﻬﻴﺌﺔ‬ ‫ﻋـﲆ ﺗﻨﻔﻴـﺬ ﻋﺪﻳﺪ ﻣـﻦ اﻤﺸـﺎرﻳﻊ ﺑﺄﺳـﺎﻟﻴﺐ اﻟﴩاﻛﺔ‬ ‫اﻹﺳـﱰاﺗﻴﺠﻴﺔ ﻣﻊ اﻟﻘﻄﺎع اﻟﺨﺎص‪ .‬وأﻛﺪ اﻷﻣﺮ ﻓﻬﺪ أن‬ ‫اﻟﻄـﺮان اﻤﺪﻧـﻲ ﰲ اﻤﻨﻄﻘﺔ اﻟﻌﺮﺑﻴـﺔ ﻳﺘﻤﺘﻊ ﺑﻤﻘﻮﻣﺎت‬ ‫وآﻓـﺎق وﻓـﺮص ﻛﺒـﺮة ﻣﻬﻴـﺄة ﻟﻠﻨﻤﻮ‪ ،‬وﻣـﻦ ﺑﻦ ﺗﻠﻚ‬ ‫اﻤﻘﻮﻣـﺎت ﻋﺪد اﻟﺴـﻜﺎن اﻟﺬي ﻳﺼـﻞ إﱃ ‪ 350‬ﻣﻠﻴﻮن‬ ‫ﻧﺴـﻤﺔ‪ ،‬واﻗﺘﺼﺎد ﻳﺘﻤﻴﺰ ﺑﺎﻻﺳـﺘﻘﺮار‪ ،‬وﺗﻮﻓﺮ أﺳﺎﻃﻴﻞ‬ ‫ﺟﻮﻳﺔ ﺗُﻌـﺪ ﻣﻦ ﺑﻦ اﻷﺣـﺪث ﰲ اﻟﻌﺎﻟـﻢ‪ ،‬وﺗﻤﻴﺰ ﺣﺠﻢ‬ ‫اﻟﺤﺮﻛﺔ اﻟﺠﻮﻳﺔ ﰲ اﻤﻨﻄﻘﺔ ﺑﴪﻋﺔ اﻟﻨﻤﻮ اﺗﺴﺎع اﻤﺠﺎل‬ ‫اﻟﺠﻮي‪.‬‬

‫اﻷﻣﺮ ﻓﻬﺪ ﺑﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ‬

‫ﻋـﲆ ﺧﻠﻔﻴـﺔ ﻣﺸـﺎرﻛﺔ اﻟﺒﺤﺮﻳـﻦ ﰲ اﻤﺆﺗﻤـﺮ‬ ‫اﻟﺨﺎﻣـﺲ ﻤﻔﺎوﺿـﺎت اﻟﺨﺪﻣـﺎت اﻟﺠﻮﻳـﺔ ﰲ‬ ‫اﻟﻄـﺮان اﻤﺪﻧﻲ اﻟـﺬي ﻳﻘﺎم ﺣﺎﻟﻴـﺎ ﰲ ﺟﺪة‪ ،‬أن‬ ‫اﻟﺒﺤﺮﻳﻦ ﺳـﺘﻌﻘﺪ ﻣﻔﺎوﺿﺎت ﻣﻊ ﺗﺴﻊ دول ﻋﲆ‬ ‫ﻣـﺪى ﺛﻼﺛﺔ أﻳﺎم ﻟﺰﻳﺎدة ﻋﺪد اﻟﺮﺣﻼت ﺑﺎﻹﺿﺎﻓﺔ‬ ‫إﱃ ﺗﻮﻗﻴﻊ ﺛـﻼث اﺗﻔﺎﻗﺎت ﺟﺪﻳﺪة ﻣﻊ ﺛﻼث دول‬ ‫أﺧـﺮى‪ .‬ﻣـﻦ ﺟﻬﺘـﻪ ﻗـﺎل ﻟـ«اﻟـﴩق« رﺋﻴﺲ‬ ‫ﻣﺠﻠـﺲ اﻤﻔﻮﺿﻦ واﻟﺮﺋﻴـﺲ اﻟﺘﻨﻔﻴﺬي ﰲ ﻫﻴﺌﺔ‬ ‫ﺗﻨﻈﻴـﻢ اﻟﻄـﺮان اﻤﺪﻧـﻲ ﰲ اﻷردن ﻣﺤﻤﺪ أﻣﻦ‬ ‫اﻟﻘﺮﻋﺎن أن ﻫﻨﺎك اﺗﻔﺎﻗﻴﺔ ﺗﺤﺮﻳﺮ أﺟﻮاء ﺑﺸـﻜﻞ‬ ‫ﻛﺎﻣـﻞ ﺑـﻦ اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ واﻷردن ﻧﻈـﺮا ﻟﻠﻌﻼﻗﺔ‬ ‫اﻤﻤﻴﺰة ﺑﻦ اﻟﺒﻠﺪﻳﻦ‪ .‬وأﺿﺎف أن اﻷردن ﺗﺴﺘﻐﻞ‬ ‫ﻣﺸـﺎرﻛﺘﻬﺎ ﰲ ﻫﺬا اﻤﺆﺗﻤﺮ ﻟﻌﻘﺪ اﺗﻔﺎﻗﺎت ﺛﻨﺎﺋﻴﺔ‬ ‫ﺑﻦ اﻟﺪول اﻟﺘﻲ ﺗﺮﻏﺐ ﰲ اﻻﺗﻔﺎق ﻣﻌﻬﺎ‪ ،‬ﻣﺸـﺮا‬ ‫إﱃ أن اﻷردن ﺳﺘﻌﻘﺪ ‪ 11‬اﺗﻔﺎﻗﻴﺔ ﻣﻊ ‪ 11‬دوﻟﺔ‪.‬‬ ‫ﻣﻦ ﺟﺎﻧﺒـﻪ ﻗﺎل ﻟـ«اﻟـﴩق« اﻟﺮﺋﻴﺲ اﻟﺘﻨﻔﻴﺬي‬ ‫ﰲ اﻟﻬﻴﺌﺔ اﻟﻌﺎﻣﺔ ﻟﻠﻄﺮان اﻤﺪﻧﻲ ﺑﺴﻠﻄﻨﺔ ﻋﻤﺎن‬ ‫اﻤﻬﻨـﺪس ﺳـﺎﻟﻢ اﻟﻌـﻮﰲ إن ﻓﺘﺢ اﻷﺟـﻮاء ﺑﻦ‬ ‫اﻟﺴﻌﻮدﻳﺔ وﻋﻤﺎن ﻣﺤﺪود وﻟﻢ ﻧﺘﻔﻖ ﻋﲆ ﺗﺤﺮﻳﺮ‬ ‫اﻷﺟﻮاء ﺑﻦ اﻟﺪوﻟﺘﻦ ﺑﻌﺪ‪ ،‬ﻣﻀﻴﻔﺎ أﻧﻬﻢ ﺗﺒﺎﺣﺜﻮا‬ ‫ﻣﻊ اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ ﰲ زﻳﺎدة ﻋﺪد اﻟﺮﺣﻼت ﺑﺸـﻜﻞ‬ ‫ﻣﺒـﺎﴍ ﻋﱪ اﻟﻄـﺮان اﻟﻌﻤﺎﻧﻲ ﻤﺪﻳﻨـﺔ ﺻﻼﻟﺔ‪،‬‬ ‫ﻣﺒﻴﻨﺎ أن ﻋﺪد اﻟﺮﺣـﻼت اﻟﺤﺎﻟﻴﺔ ﺗﺒﻠﻎ ‪ 21‬رﺣﻠﺔ‬ ‫‪ 14‬ﻣﻦ ﺟﺪة و‪ 7‬ﻣﻦ اﻟﺮﻳﺎض‪ .‬وأﻛﺪ اﻟﻌﻮﰲ أﻧﻬﻢ‬ ‫ﻳﺆﻳـﺪون ﻓﺘﺢ اﻷﺟﻮاء ﺑﻦ دول اﻤﺠﻠﺲ ﻣﺸـﺮا‬ ‫إﱃ أن ﻫـﺬا اﻤﻮﺿﻮع ﻗﻴﺪ اﻟﺪراﺳـﺔ ﺣﺎﻟﻴﺎ ﺣﻴﺚ‬ ‫ﻳﺴـﺎﻫﻢ ﰲ ﻓﺘـﺢ اﻟﺤﺮﻛﺔ ﺑـﻦ اﻟـﺪول‪ ،‬وﻳﻠﻐﻲ‬ ‫اﻟﻘﻴﻮد ﻋﲆ اﻤﺴﺎﻓﺮﻳﻦ‪ .‬وﰲ اﻟﺴﻴﺎق ﻧﻔﺴﻪ أوﺿﺢ‬ ‫ﻟـ«اﻟﴩق« اﻷﻣﻦ اﻟﻌﺎم ﺑﺎﻻﺗﺤﺎد اﻟﻌﺮﺑﻲ ﻟﻠﻨﻘﻞ‬ ‫اﻟﺠﻮي ﻋﺒﺪاﻟﻮﻫﺎب ﺗﻔﺎﺣﺔ أن ﺣﺠﻢ اﺳﺘﺜﻤﺎرات‬ ‫ﴍﻛﺎت اﻟﻄـﺮان اﻟﻌﺮﺑﻴـﺔ ﰲ اﻤﻨﻄﻘـﺔ اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ‬ ‫ﺗﺘﺠـﺎوز ‪ 250‬ﻣﻠﻴـﺎر دوﻻر‪ ،‬ﻣﺒﻴﻨـﺎ أﻧﻬـﺎ ﺗﻌﺪ‬ ‫ﻣﻦ أﺿﺨـﻢ اﻻﺳـﺘﺜﻤﺎرات ﰲ اﻤﻨﻄﻘﺔ‪ .‬وأﺿﺎف‬ ‫أن دور اﻟﻄـﺮان اﻟﻌﺮﺑـﻲ اﻻﻗﺘﺼـﺎدي ﻳﺘﻌﺪى‬ ‫ﻋﻤﻠﻴﺔ اﻟﻨﻘﻞ ﻧﻈﺮا ﻟﻠﻄﺒﻴﻌﺔ اﻟﺠﻐﺮاﻓﻴﺔ اﻟﻮاﺳﻌﺔ‬ ‫واﻟﻮﺳـﻄﻴﺔ ﺑﻦ ﻗﺎرات اﻟﻌﺎﻟﻢ وﻫﺬا ﻣﺎﺳﺎﻫﻢ ﰲ‬ ‫ﺗﻄﻮر اﻟﻄﺮان ﰲ اﻤﻨﻄﻘﺔ‪.‬‬

‫‪economy@alsharq.net.sa‬‬

‫‪25‬‬

‫ﻗﺎﻟﺖ إن اﻧﺘﺎج ﻳﺒﺪأ ﻓﻲ ‪2014‬‬

‫ﻣﺪﻳﻨﺔ ﺍﻟﻄﺎﻗﺔ ﺍﻟﻤﺘﺠﺪﺩﺓ ﻟـ |‪ :‬ﻧﺨﻄﻂ ﻟﻠﺘﺼﺪﻳﺮ‬ ‫ﺇﻟﻰ ﺃﻭﺭﻭﺑﺎ ﻭﺍﻻﻛﺘﻔﺎﺀ ﺍﻟﻤﺤﻠﻲ ﻓﻲ ‪2030‬‬

‫اﻟﻄﺎﻗﺔ اﻤﺘﺠﺪدة ﺳﻴﺘﻢ إﻧﺘﺎﺟﻬﺎ ﻣﻊ ﺑﺪاﻳﺔ ﻋﺎم ‪2014‬‬ ‫اﻟﺪﻣﺎم ‪ -‬ﻫﻨﺪ اﻷﺣﻤﺪ‬ ‫ﻗـﺎل ﻟـ«اﻟـﴩق« ﻣﺴﺘﺸـﺎر‬ ‫رﺋﻴـﺲ ﻣﺪﻳﻨـﺔ اﻤﻠـﻚ ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ‬ ‫ﻟﻠﻄﺎﻗـﺔ اﻤﺘﺠـﺪدة اﻟﺪﻛﺘـﻮر‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﻐﻨـﻲ ﻣﻠﻴﺒـﺎري إﻧـﻪ‬ ‫ﺑﺈﻣﻜﺎن اﻤﻤﻠﻜﺔ ﺗﺼﺪﻳﺮ اﻟﻄﺎﻗﺔ‬ ‫اﻟﻜﻬﺮﺑﺎﺋﻴـﺔ إﱃ أوروﺑﺎ ﺳـﻮاء أﻛﺎﻧﺖ‬ ‫ﻣﻨﺘﺠـﺔ ﻣـﻦ اﻟﻄﺎﻗـﺔ اﻤﺘﺠـﺪدة أو‬ ‫اﻟﻨﻮوﻳﺔ أو اﻟﻮﻗﻮد اﻻﺣﻔﻮري‪.‬‬ ‫وأﺿـﺎف ﻣﻠﻴﺒـﺎري‪ ،‬أن اﻟﻄﺎﻗﺔ‬ ‫اﻟﺸﻤﺴـﻴﺔ ﺣﻴﻨﻬﺎ ﻻﺑﺪ ﻣـﻦ ﺗﺤﻮﻳﻠﻬﺎ‬ ‫إﱃ ﻛﻬﺮﺑﺎﺋﻴﺔ ﺣﺘـﻰ ﻳﻤﻜﻦ ﻧﻘﻠﻬﺎ ﺑﻌﺪ‬ ‫ذﻟﻚ‪ ،‬ﻣﺸـﺮا ً إﱃ أن ذروة اﻟﻄﻠﺐ ﻋﲆ‬ ‫اﻟﻄﺎﻗـﺔ ﰲ أوروﺑـﺎ ﺗﻜـﻮن ﰲ ﻓـﱰة‬ ‫اﻟﺸـﺘﺎء‪ ،‬ﺣﻴﺚ ﻳﻜﻮن ﻫﻨﺎك ﻓﺎﺋﺾ ﰲ‬ ‫اﻹﻧﺘﺎج داﺧـﻞ اﻤﻤﻠﻜﺔ‪ ،‬وﺣﻮل ﺧﻄﻂ‬ ‫اﻤﺪﻳﻨﺔ ﰲ اﻟﺘﺼﺪﻳـﺮ أوﺿﺢ ﻣﻠﻴﺒﺎري‬ ‫أﻧﻬﺎ ﺿﻤﻦ اﻷﻓﻜﺎر اﻟﻌﺎﻣﺔ اﻤﻄﺮوﺣﺔ‪،‬‬ ‫اﻟﺘـﻲ ﻟـﻢ ﻳﺘـﻢ ﺗﻄﺒﻴﻘﻬﺎ ﺣﺘـﻰ اﻵن‬ ‫‪ ،‬وأﺷـﺎر ﻣﻠﻴﺒـﺎري إﱃ أن اﻟﻄﺎﻗـﺔ‬ ‫اﻤﺘﺠـﺪدة ﺳـﻴﺘﻢ إﻧﺘﺎﺟﻬﺎ ﻣـﻊ ﺑﺪاﻳﺔ‬ ‫ﻋـﺎم ‪ ،2014‬وﻟﻦ ﺗﻜﻔـﻲ اﺣﺘﻴﺎﺟﺎت‬ ‫اﻟﺴـﻮق اﻤﺤﻠﻴـﺔ ﺣﺘﻰ ﻋـﺎم ‪2030‬‬ ‫ﻛﻮﻧﻬﺎ ﺗﺤﺘﺎج ﻤﺰﻳﺪ ﻣﻦ اﻟﻮﻗﺖ‪.‬‬ ‫وﰲ ﻫﺬا اﻟﺼﺪد‪ ،‬ذﻛﺮت ﺻﺤﻴﻔﺔ‬ ‫ﻓﺎﻳﻨﻨﺸـﺎل ﺗﺎﻳﻤـﺰ اﻟﱪﻳﻄﺎﻧﻴـﺔ أن‬ ‫اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ ‪-‬اﻟﺘـﻲ ﺗﻌﺪ أﻛـﱪ ﻣﻨﺘﺞ‬ ‫ﻟﻠﻨﻔـﻂ ﰲ اﻟﻌﺎﻟﻢ‪ -‬ﻗﺪ ﺗﺼﺒـﺢ ﻗﺮﻳﺒﺎ ً‬ ‫أﻛﱪ ﻣﻨﺘﺞ ﻟﻠﻄﺎﻗﺔ اﻟﺸﻤﺴـﻴﺔ اﻟﺒﺪﻳﻠﺔ‬ ‫ﰲ اﻟﻌﺎﻟـﻢ أﻳﻀﺎً‪ ،‬وأﺷـﺎرت ﰲ ﺗﻘﺮﻳﺮ‬

‫د‪.‬ﻋﺒﺪاﻟﻐﻨﻲ ﻣﻠﻴﺒﺎري‬ ‫ﻣﻄـﻮل ﻟﻬـﺎ إﱃ أن اﻤﻤﻠﻜـﺔ ﺣﻮﻟـﺖ‬ ‫أﻧﻈﺎرﻫـﺎ ﻣﺆﺧـﺮا ً إﱃ إﻧﺘـﺎج اﻟﻄﺎﻗﺔ‬ ‫اﻤﺘﺠـﺪدة اﻟﻨﻈﻴﻔـﺔ‪ ،‬اﻟﺘـﻲ ﺳـﻮف‬ ‫ﺗﺴﺘﺨﺪﻣﻬﺎ ﻗﺮﻳﺒﺎ ً وﺗﻘﻮم ﺑﺘﺼﺪﻳﺮﻫﺎ‪،‬‬ ‫وأوﺿﺤـﺖ اﻟﺼﺤﻴﻔـﺔ ﰲ ﺗﻘﺮﻳﺮﻫـﺎ‬ ‫اﻟـﺬي ﻳﺴـﺘﻌﺮض ﺟﻬـﻮد اﻤﻤﻠﻜﺔ ﰲ‬ ‫إﻧﺘـﺎج اﻟﻄﺎﻗﺔ اﻟﺸﻤﺴـﻴﺔ أن ﻛﻼً ﻣﻦ‬ ‫ﻣﴫ وأوروﺑﺎ ﻗﺪ ﺗﺴﺘﻮردان اﻟﻄﺎﻗﺔ‬ ‫اﻟﺸﻤﺴﻴﺔ ﻣﻦ اﻟﺴﻌﻮدﻳﺔ ﻗﺮﻳﺒﺎً‪.‬‬ ‫وأﺿﺎﻓـﺖ اﻟﺼﺤﻴﻔـﺔ »اﻟﻨـﺎس‬ ‫ﰲ ﻣﴫ وأوروﺑﺎ ﻗـﺪ ﻳﻀﻴﺌﻮن أﻧﻮار‬ ‫ﻣﻨﺎزﻟﻬﻢ ﻳﻮﻣﺎ ً ﻣﺎ ﺑﻜﻬﺮﺑﺎء ﻣﺴـﺘﻮردة‬ ‫ﻣـﻦ ﻣﺤﻄـﺎت ﺷﻤﺴـﻴﺔ ﺿﺨﻤـﺔ‬ ‫ﻣﻮﺟﻮدة ﰲ اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ‪ ،‬ﺣﻴﺚ ﺗﻌﻤﻞ‬ ‫اﻤﻤﻠﻜﺔ ﻋﲆ ﺗﺸﻴﻴﺪﻫﺎ ﺧﻼل اﻟﺴﻨﻮات‬ ‫اﻟﻘﻠﻴﻠﺔ اﻤﻘﺒﻠﺔ«‪.‬‬ ‫وﴏح ﻣﺴـﺆول ﺳﻌﻮدي ﻛﺒﺮ‬ ‫ﻗﺎﺋﻼً‪» :‬ﻟﺪﻳﻨﺎ ﺧﻄﻂ وﺑﺮاﻣﺞ ﻃ���ﻮﺣﺔ‬ ‫ﺟﺪا ً ﰲ ﻫﺬا اﻤﺠﺎل‪ ،‬ﻋﲆ اﻟﺮﻏﻢ ﻣﻦ أﻧﻨﺎ‬ ‫ﻧﺤﺘﺎج ﻟﻌﺪة ﺳـﻨﻮات ﻣﻦ أﺟﻞ إﻧﺠﺎز‬

‫)اﻟﴩق(‬

‫ﻫـﺬه اﻟﱪاﻣﺞ‪ ،‬إﻻ أﻧﻬﺎ ﺳـﺘﻜﻮن ذات‬ ‫ﻃﺎﻗﺔ ﻫﺎﺋﻠـﺔ«‪ ،‬وأﺿـﺎف »أﻋﺘﻘﺪ أن‬ ‫اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ ﺳـﺘﺼﺒﺢ ﻣﻨﺘﺠﺎ ً رﺋﻴﺴﻴﺎ ً‬ ‫ﻟﻠﻄﺎﻗﺔ اﻟﺸﻤﺴـﻴﺔ ﰲ اﻟﻌﺎﻟﻢ«‪.‬‬ ‫ﻳﺸﺎر ﻫﻨﺎ إﱃ أن ﺣﻜﻮﻣﺔ اﻤﻤﻠﻜﺔ‬ ‫اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ ﻛﺎﻧـﺖ ﻗﺪ أﻋﻠﻨﺖ‬ ‫ﺳﺎﺑﻘﺎ ً أﻧﻬﺎ ﺧﺼﺼﺖ ﻣﺒﻠﻐﺎ ً ﻳﺰﻳﺪ ﻋﲆ‬ ‫‪ 100‬ﻣﻠﻴﺎر دوﻻر ﻣﻦ أﺟﻞ اﺳﺘﺜﻤﺎرﻫﺎ‬ ‫ﰲ ﻣﺼـﺎدر اﻟﻄﺎﻗﺔ اﻤﺘﺠﺪدة‪ ،‬ﻋﲆ أن‬ ‫ﻣﻌﻈﻢ ﻫـﺬه اﻻﺳـﺘﺜﻤﺎرات ﺗﱰﻛﺰ ﰲ‬ ‫ﻣﺠﺎل اﻟﻄﺎﻗﺔ اﻟﺸﻤﺴﻴﺔ‪.‬‬ ‫وﺗﺴﻄﻊ اﻟﺸـﻤﺲ ﻓﻮق أراﴈ‬ ‫اﻤﻤﻠﻜـﺔ ﻃـﻮال اﻟﻌﺎم وﻤـﺪد ﻃﻮﻳﻠﺔ‬ ‫ﺟﺪاً‪ ،‬ﻣﺎ ﻳﺠﻌﻞ ﻟﺪى اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ أﻳﻀﺎ ً‬ ‫ﻗﺪرات ﺷﻤﺴﻴﺔ ﻻ ﺗﺘﻮاﻓﺮ ﰲ أﻳﺔ دوﻟﺔ‬ ‫أﺧﺮى ﺑﺎﻟﻌﺎﻟﻢ‪.‬‬ ‫وﻳﻘـﻮل ﻣﺪﻳـﺮ وﻛﺎﻟـﺔ اﻟﻄﺎﻗﺔ‬ ‫اﻤﺘﺠﺪدة اﻟﺪوﻟﻴـﺔ ﻋﺪﻧﺎن أﻣﻦ »ﻟﺪى‬ ‫اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ ﺧﻄـﻂ ﻹﻧﺸـﺎء ﻣﺤﻄـﺔ‬ ‫ﺷﻤﺴـﻴﺔ ﻹﻧﺘﺎج اﻟﻄﺎﻗـﺔ اﻟﻜﻬﺮﺑﺎﺋﻴﺔ‬ ‫ﺗﺼـﻞ ﻗﺪرﺗﻬـﺎ اﻹﻧﺘﺎﺟﻴـﺔ إﱃ ‪41‬‬ ‫ﻣﻴﺠـﺎوات‪ ،‬وﻫـﺬه اﻤﺤﻄـﺔ ﰲ ﺣﺎل‬ ‫إﻧﺸـﺎﺋﻬﺎ ﺳـﺘﻤﻨﺢ اﻤﻤﻠﻜـﺔ اﻟﻘـﺪرة‬ ‫ﻋـﲆ ﺗﺼﺪﻳـﺮ اﻟﻄﺎﻗـﺔ وﻟﻴـﺲ ﻓﻘﻂ‬ ‫اﺳﺘﺨﺪاﻣﻬﺎ«‪ .‬وأﺿﺎف أﻣﻦ »ﺳﺘﻜﻮن‬ ‫اﻟﺴﻌﻮدﻳﺔ ﻗﺎدرة ﻋﲆ ﺗﺼﺪﻳﺮ اﻟﻄﺎﻗﺔ‬ ‫اﻟﺸﻤﺴـﻴﺔ وﺑﻜﻤﻴـﺎت ﻛﺒـﺮة ﺧﻼل‬ ‫اﻟﺨﻤﺴـﺔ ﻋﴩ ﻋﺎﻣـﺎ ً اﻤﻘﺒﻠـﺔ‪ ،‬ﺣﻴﺚ‬ ‫ﻳﺮى ﺻﺎﻧﻌﻮ اﻟﻘﺮار ﰲ اﻤﻤﻠﻜﺔ أن ﺑﻴﻊ‬ ‫اﻟﻄﺎﻗﺔ ﺑﺎﻟﺨﺎرج ﻓﺮﺻﺔ اﺳـﺘﺜﻤﺎرﻳﺔ‬ ‫ﺟﺪﻳﺔ«‪.‬‬

‫ﺍﻟﺴﻮﻕ ﺗﺮﺗﻔﻊ ﺑﺪﻋﻢ ﻣﻦ ﻛﺎﻓﺔ ﺍﻟﻘﻄﺎﻋﺎﺕ‬ ‫اﺧﺘﺘﻤﺖ ﺳـﻮق اﻷﺳﻬﻢ اﻟﺴﻌﻮدﻳﺔ ﺗﺪاوﻻت ﻣﻄﻠﻊ‬ ‫اﻷﺳﺒﻮع أﻣﺲ‪ ،‬ﻋﲆ ارﺗﻔﺎع ‪ 48.89‬ﻧﻘﻄﺔ ﺑﻨﺴﺒﺔ‬ ‫‪ ،0.73%‬وﰲ ﺿﻮء أﺣﺠـﺎم ﺗﺪاول ﻣﺘﻮاﺿﻌﺔ ﻟﻢ‬ ‫ﺗﺘﺠـﺎوز ‪ 169‬ﻣﻠﻴﻮن ﺳـﻬﻢ‪ ،‬ﺑﻘﻴﻤـﺔ ‪ 4.8‬ﻣﻠﻴﺎر‬ ‫رﻳـﺎل‪ ،‬ﻧﻔﺬت ﻣﻦ ﺧﻼل ‪ 111‬أﻟﻒ ﺻﻔﻘﺔ‪ ،‬ﻟﻴﻐﻠﻖ‬ ‫اﻤﺆﴍ ﻋﻨﺪ ﻧﻘﻄﺔ ‪.6778‬‬ ‫وأﻏﻠﻘـﺖ ﺟﻤﻴـﻊ ﻗﻄﺎﻋﺎت اﻟﺴـﻮق ﺑﻼ اﺳـﺘﺜﻨﺎء ﺿﻤﻦ‬ ‫اﻷداء اﻹﻳﺠﺎﺑﻲ؛ إذ اﻋﺘﲆ ﻗﻄﺎع اﻟﺘﺄﻣﻦ ﻗﺎﺋﻤﺔ اﻟﻘﻄﺎﻋﺎت‬ ‫اﻷﻛﺜـﺮ ارﺗﻔﺎﻋـﺎ ﻟﻴﻐﻠﻖ ﻓﻮق ﻣﺴـﺘﻮى ‪ 1500‬ﺑﻨﺴـﺒﺔ‬ ‫ارﺗﻔـﺎع ﺗﺠﺎوزت ‪ ،3%‬واﺣﺘﻞ ﻗﻄﺎع اﻻﺗﺼﺎﻻت وﺗﻘﻨﻴﺔ‬ ‫اﻤﻌﻠﻮﻣـﺎت اﻤﺮﺗﺒـﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴـﺔ ﺑﻨﺴـﺒﺔ ‪ 1.78%‬ﻣﺪﻋﻮﻣﺎ‬ ‫ﺑﺎرﺗﻔﺎع أﺳـﻌﺎر أﺳـﻬﻤﻪ‪ ،‬ﻛﻤﺎ ﻛﺎن ﻟﻘﻄـﺎع اﻟﺼﻨﺎﻋﺎت‬

‫اﻟﺒﱰوﻛﻴﻤﺎوﻳﺔ دور ﺑﺎرز ﰲ ﺗﻌﺰﻳﺰ اﻷداء اﻟﻌﺎم ﻟﻠﺴـﻮق‬ ‫ﻋﻘﺐ ﺳﻠﺴـﻠﺔ ﻣﻦ اﻹﻋﻼﻧـﺎت ﻋﻦ أﺳـﻬﻢ اﻟﻘﻄﺎع‪ ،‬وﻣﻦ‬ ‫أﻫﻤﻬـﺎ إﻋﻼن ﺳـﺎﻓﻜﻮ ﺑﺎﻤﻮاﻓﻘﺔ ﻋﲆ زﻳـﺎدة رأس ﻣﺎل‬ ‫اﻟﴩﻛﺔ ﺑﻤﻨﺢ ﺳـﻬﻢ ﻣﺠﺎﻧﻲ ﻣﻘﺎﺑﻞ ﺛﻼﺛﺔ أﺳﻬﻢ‪ ،‬إﺿﺎﻓﺔ‬ ‫إﱃ اﻟﺘﻮزﻳﻌـﺎت اﻟﻨﻘﺪﻳـﺔ ﺑﻮاﻗﻊ ﺳـﺘﺔ رﻳﺎﻻت ﻟﻠﺴـﻬﻢ‬ ‫اﻟﻮاﺣﺪ‪ .‬وﻋﲆ ﻗﺎﺋﻤﺔ اﻟـﴩﻛﺎت اﻷﻛﺜﺮ ارﺗﻔﺎﻋﺎ ﺗﺼﺪرت‬ ‫ﻛﻞ ﻣـﻦ أﺳـﻬﻢ ﴍﻛـﺔ وﻓـﺎ ﻟﻠﺘﺄﻣـﻦ‪ ،‬أﻣﺎﻧـﺔ ﻟﻠﺘﺄﻣﻦ‪،‬‬ ‫واﻟﻮﻃﻨﻴـﺔ ﻟﻠﺘﺄﻣـﻦ اﻟﻘﺎﺋﻤـﺔ ﺑﺎﻟﺤﺪ اﻷﻋـﲆ اﻤﻌﻤﻮل ﺑﻪ‬ ‫ﻣﻦ اﻻرﺗﻔﺎع‪ ،‬ﺗﻠﺘﻬﺎ أﺳـﻬﻢ ﴍﻛﺔ أﺳﻴﺞ ﺑﻨﺴﺒﺔ ‪،8.3%‬‬ ‫واﻟﻘﺼﻴﻢ اﻟﺰراﻋﻴﺔ ﺑﻨﺴﺒﺔ ارﺗﻔﺎع ‪.7.2%‬‬ ‫ﺗﺤﻠﻴﻞ‪ :‬ﻋﺒﺪاﻟﺴﻼم اﻟﺸﻤﺮاﻧﻲ‬


‫»ﻛﺴﺐ« ﺍﻟﻤﺎﻟﻴﺔ ﺗﻄﺮﺡ ﺻﻨﺪﻭﻕ ﺍﻟﻔﺮﺹ ﺍﻟﻌﻘﺎﺭﻳﺔ ﻟﻼﻛﺘﺘﺎﺏ ﺍﻟﻌﺎﻡ‪ ..‬ﺍﻟﻴﻮﻡ‬ ‫اﻷﺣﺴﺎء ‪ -‬ﻏﺎدة اﻟﺒﴩ‬

‫إﺑﺮاﻫﻴﻢ اﻟﻌﻠﻮان‬

‫اﻗﺘﺼﺎد‬

‫أﻋﻠﻨﺖ ﻣﺠﻤﻮﻋﺔ ﻛﺴﺐ اﻤﺎﻟﻴﺔ ﻋﻦ اﻟﻄﺮح اﻟﺜﺎﻧﻲ‬ ‫ﻟﻮﺣﺪات ﺻﻨﺪوﻗﻬﺎ » ﻛﺴﺐ اﻟﻔﺮص اﻟﻌﻘﺎرﻳﺔ«‬ ‫ﻟﻼﻛﺘﺘﺎب اﻟﻌﺎم اﺑﺘﺪا ًء ﻣﻦ اﻟﻴﻮم‪ -‬اﻷﺣﺪ‪ -‬ﻟﺰﻳﺎدة‬ ‫ﺣﺠﻢ اﻟﺼﻨﺪوق ﺑﻤﺒﻠﻎ ﻣﺎﺋﺔ ﻣﻠﻴﻮن رﻳﺎل‪ ،‬وﻗﺎل‬ ‫اﻟﺮﺋﻴﺲ اﻟﺘﻨﻔﻴﺬي ﻤﺠﻤﻮﻋﺔ ﻛﺴﺐ اﻤﺎﻟﻴﺔ إﺑﺮاﻫﻴﻢ‬

‫اﻟﻌﻠﻮان إﻧﻪ ﺳﻴﺘﻢ اﺳﺘﻐﻼل ﻣﺘﺤﺼﻼت اﻟﻄﺮح‬ ‫ﻟﻼﺳﺘﺜﻤﺎر ﰲ ﻣﺸﺎرﻳﻊ ﻋﻘﺎرﻳﺔ ﺟﺪﻳﺪة ﺑﻬﺪف‬ ‫ﺗﺤﻘﻴﻖ ﻋﻮاﺋﺪ ﺟﻴﺪة ﻣﻦ ﺧﻼل اﻻﺳﺘﺜﻤﺎر ﺑﻬﺎ وﻣﻦ‬ ‫ﺛﻢ ﺗﻮزﻳﻌﻬﺎ ﻋﲆ ﻣﻜﺘﺘﺒﻲ اﻟﺼﻨﺪوق‪ ،‬واﻟﱰﺗﻴﺐ‬ ‫ﻟﻌﺪد ﻣﻦ اﻟﻔﺮص ﰲ ﻛﻞ ﻣﻦ ﻣﺪﻳﻨﺔ اﻟﺮﻳﺎض وﻣﻜﺔ‬ ‫اﻤﻜﺮﻣﺔ‪ .‬وأﺿﺎف أن »ﻛﺴﺐ« ﺳﺘﻄﺮح اﻟﻮﺣﺪات‬ ‫اﻟﺠﺪﻳﺪة ﻣﻦ ﺧﻼل اﻵﻟﻴﺔ اﻟﺨﺎﺻﺔ ﺑﺎﻟﻄﺮح‬

‫واﻤﻮﺿﺤﺔ ﰲ ﴍوط وأﺣﻜﺎم اﻟﺼﻨﺪوق‪.‬‬ ‫وأوﺿﺤﺖ إدارة اﻤﺠﻤﻮﻋﺔ أن اﻟﻄﺮح اﻟﺜﺎﻧﻲ‬ ‫ﻟﻮﺣﺪات اﻟﺼﻨﺪوق ﺳﻴﺘﻢ ﺑﻨﺎ ًء ﻋﲆ اﻟﺴﻌﺮ‬ ‫اﻻﺳﱰﺷﺎدي ﻟﻬﺎ واﻟﺒﺎﻟﻎ ‪ 10.94‬رﻳﺎﻻت ﻟﻠﻮﺣﺪة‬ ‫وﺑﺤﺪ أدﻧﻰ ﻳﻤﺜﻞ ﺧﻤﺴﺔ آﻻف رﻳﺎل ﻤﻜﺘﺘﺐ اﻟﻔﺮد‪.‬‬ ‫وأﻓﺎد اﻟﻌﻠﻮان أن ﻫﻨﺎك ﻋﺪة ﻗﻨﻮات ﻣﺘﺎﺣﺔ‬ ‫ﻟﻼﻛﺘﺘﺎب‪ ،‬ﺗﺘﻤﺜﻞ ﰲ ﻣﻘﺮ اﻤﺠﻤﻮﻋﺔ اﻟﻜﺎﺋﻦ ﻋﲆ‬

‫‪26‬‬

‫ﻃﺮﻳﻖ اﻟﻌﻠﻴﺎ اﻟﻌﺎم ﰲ ﻣﺪﻳﻨﺔ اﻟﺮﻳﺎض‪ ،‬إﺿﺎﻓﺔ‬ ‫ﻟﻔﺮوع اﻤﺠﻤﻮﻋﺔ ﰲ ﻣﺪﻳﻨﺘﻲ ﺟﺪة واﻟﺨﱪ ﻣﻨﺬ‬ ‫اﻟﺘﺎﺳﻌﺔ ﺻﺒﺎﺣﺎ وﺣﺘﻰ اﻟﺘﺎﺳﻌﺔ ﻣﺴﺎء‪ ،‬وإﻣﻜﺎﻧﻴﺔ‬ ‫اﻻﻛﺘﺘﺎب إﻟﻜﱰوﻧﻴﺎ ﻣﻦ ﺧﻼل ﻣﻮﻗﻊ ﻣﺠﻤﻮﻋﺔ وأﺑﺎن‬ ‫أن إﺳﱰاﺗﻴﺠﻴﺔ ﺻﻨﺪوق ﻛﺴﺐ اﻟﻔﺮص اﻟﻌﻘﺎرﻳﺔ‬ ‫اﻟﺬي ﺑﺪأ اﻟﻌﻤﻞ ﻓﻴﻪ ﻣﻨﺬ أﺣﺪﻋﴩ ﺷﻬ ًﺮا ﺗﻤﺜﻞ ﻧﻘﻠﺔ‬ ‫ﻧﻮﻋﻴﺔ ﻟﺼﻨﺎدﻳﻖ ﻛﺴﺐ اﻟﻌﻘﺎرﻳﺔ‪ ،‬ﺣﻴﺚ ﻳﻬﺪف‬

‫اﻟﺼﻨﺪوق إﱃ اﺳﺘﻐﻼل اﻟﻔﺮص اﻻﺳﺘﺜﻤﺎرﻳﺔ‬ ‫اﻟﻌﻘﺎرﻳﺔ اﻤﺨﺘﻠﻔﺔ ﰲ أﻧﺤﺎء اﻤﻤﻠﻜﺔ‪ ،‬اﻟﺘﻲ ﺗﺘﻄﻠﺐ‬ ‫ﴎﻋﺔ اﺗﺨﺎذ ﻗﺮار اﻻﺳﺘﺜﻤﺎر‪ ،‬ﺑﺤﻴﺚ ﺗﺘﻨﻮع‬ ‫اﻤﺸﺎرﻳﻊ اﻤﺴﺘﻬﺪﻓﺔ ﺑﻦ ﴍاء وﺑﻴﻊ ﻟﻸراﴈ‪ ،‬ﴍاء‬ ‫اﻷراﴈ وﺗﻄﻮﻳﺮﻫﺎ ﺛﻢ ﺑﻴﻌﻬﺎ‪ ،‬أو إﻣﻜﺎﻧﻴﺔ إﻧﺸﺎء‬ ‫ﻣﺸﺎرﻳﻊ ﺳﻜﻨﻴﺔ أو ﺗﺠﺎرﻳﺔ أو ﺻﻨﺎﻋﻴﺔ وﻣﻦ ﺛﻢ‬ ‫ﺑﻴﻌﻬﺎ أو ﺗﺄﺟﺮﻫﺎ‪.‬‬

‫ا ﺣﺪ ‪ 25‬ﻣﺤﺮم ‪1434‬ﻫـ ‪ 9‬دﻳﺴﻤﺒﺮ ‪2012‬م اﻟﻌﺪد )‪ (371‬اﻟﺴﻨﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬

‫أﻛﺪت أﻧﻬﺎ ﺳﺘﻌﻤﻞ ﻛﺠﻬﺔ ﺗﺸﺮﻳﻊ وﺗﻌﺎﻗﺐ اﻟﻤﺨﺎﻟﻔﻴﻦ ﻓﻲ اﻟﻘﻄﺎع‬

‫ﺍﻟﻠﺠﻨﺔ ﺍﻟﻮﻃﻨﻴﺔ ﻟـ |‪ :‬ﺍﻹﻋﻼﻥ ﻋﻦ ﺇﻧﺸﺎﺀ ﺍﻟﻬﻴﺌﺔ ﺍﻟﻌﻠﻴﺎ ﻟﻠﻌﻘﺎﺭ ﻓﻲ ‪2013‬‬ ‫ﺟﺪة ‪ -‬ﻣﺎﺟﺪ ﻣﻄﺮ‬ ‫ﻛﺸﻔﺖ ﻟـ«اﻟﴩق« ﻣﺼﺎدر ﻣﻄﻠﻌﺔ ﰲ اﻟﻠﺠﻨﺔ اﻟﻮﻃﻨﻴﺔ‬ ‫اﻟﻌﻘﺎرﻳﺔ‪ ،‬ﻋﻦ أن اﻟﻬﻴﺌﺔ اﻟﻌﻠﻴﺎ ﻟﻠﻌﻘﺎر ﺳﺘﺨﺮج إﱃ‬ ‫اﻟﻨﻮر اﻟﻌﺎم اﻤﻘﺒﻞ‪ ،‬وﻗﺎﻟﺖ اﻤﺼﺎدر إن اﻟﺪراﺳﺔ‬ ‫اﻤﻘﺪﻣﺔ ﻣﻦ اﻟﻠﺠﻨﺔ اﻟﻮﻃﻨﻴﺔ ﰲ ﺣﻮزة ﻫﻴﺌﺔ اﻟﺨﱪاء اﻵن‬ ‫ﻟﺪراﺳﺘﻬﺎ‪ ،‬ﻛﻤﺎ ﺗﻢ رﻓﻌﻬﺎ ﻟﻠﺠﻬﺎت اﻤﺨﺘﺼﺔ وﻫﻲ ﰲ‬ ‫ﻣﺮاﺣﻠﻬﺎ اﻟﻨﻬﺎﺋﻴﺔ‪ ،‬ﻣﺸﺮة إﱃ أﻧﻪ ﺗﻢ إﻃﻼع وزﻳﺮ اﻟﺘﺠﺎرة‬ ‫واﻟﺼﻨﺎﻋﺔ اﻟﺪﻛﺘﻮر ﺗﻮﻓﻴﻖ اﻟﺮﺑﻴﻌﺔ ﻋﲆ دراﺳﺔ ﺷﺎﻣﻠﺔ ﻹﻧﺸﺎء‬ ‫اﻟﻬﻴﺌﺔ‪ ،‬واﻟﺬي أﺑﺪى إﻋﺠﺎﺑﻪ ﺑﺎﻟﺪراﺳﺔ وأﻳّﺪ إﻧﺸﺎءﻫﺎ ‪ .‬وأ ّﻛﺪت‬ ‫أن إﻧﺸﺎء اﻟﻬﻴﺌﺔ ﺳﻴﻜﻮن ﻣﻜﺴﺒﺎ ً ﻛﺒﺮا ً ﻟﻠﻘﻄﺎع اﻟﻌﻘﺎري‬ ‫وﺳﻴﻨﻘﻠﻪ ﻧﻘﻠﺔ ﻧﻮﻋﻴﺔ‪ .‬وﻗﺎل ﻋﻀﻮ اﻟﻠﺠﻨﺔ اﻟﻮﻃﻨﻴﺔ اﻟﻌﻘﺎرﻳﺔ‬ ‫ﺧﺎﻟﺪ ﺑﺎرﺷﻴﺪ‪ ،‬إن اﻟﻬﻴﺌﺔ ﺳﺘﺘﻮﱃ ﻣﻬﻤﺔ ﺗﻨﻈﻴﻢ ﻋﻤﻞ ﻫﺬا‬ ‫اﻟﻘﻄﺎع وﺗﻜﻮن ﻣﺮﺟﻌﺎ ً ﻟﻜﻞ ﺷﺆوﻧﻪ‪ ،‬ﻣﺒﻴﻨﺎ ً أﻧﻬﺎ ﺳﺘﻜﻮن‬ ‫ﺟﻬﺔ ﻣﴩﻋﺔ ﻟﻠﻨﻈﺎم اﻟﻌﻘﺎري‪ ،‬إﺿﺎﻓﺔ إﱃ ﻣﺘﺎﺑﻌﺔ ﺗﻨﻔﻴﺬ‬ ‫اﻟﺴﻮق اﻟﻌﻘﺎرﻳﺔ ﻟﻸﻧﻈﻤﺔ اﻟﻌﻘﺎرﻳﺔ‪ ،‬ﻛﻤﺎ أﻧﻬﺎ ﺳﺘﻜﻮن ﺟﻬﺔ‬ ‫ﻣﺼﺪرة ﻟﻠﻌﻘﻮﺑﺔ ﺗﺠﺎه اﻤﺨﺎﻟﻔﻦ ﰲ اﻟﻘﻄﺎع‪ .‬وأﺿﺎف أن‬ ‫ّ‬ ‫ﺳﺘﺘﻮﱃ ﻛﺬﻟﻚ إﺻﺪار اﻟﱰاﺧﻴﺺ ﻟﻠﴩﻛﺎت اﻟﻌﻘﺎرﻳﺔ‬ ‫اﻟﻬﻴﺌﺔ‬ ‫واﻤﺜﻤﻨﻦ واﻤﺴﻮﻗﻦ‪ ،‬إذ ﺳﻴﻜﻮن ﻋﻤﻠﻬﺎ ﻣﺸﺎﺑﻬﺎ ﰲ ﻫﺬا اﻟﺸﺄن‬ ‫ﻟﻬﻴﺌﺔ ﺳﻮق اﻤﺎل‪ ،‬ﻣﺸﺮا ً إﱃ أن إﻧﺸﺎء ﻫﺬه اﻟﻬﻴﺌﺔ ﻣﻄﻠﺐ ﻛﻞ‬ ‫ﻣﻨﺘﻢ ﻟﻠﻌﻘﺎر ﻤﻌﺮﻓﺘﻪ ﺑﺎﻟﻔﻮاﺋﺪ اﻟﻜﺒﺮة واﻤﺮﺟﻮة ﻣﻦ إﻧﺸﺎﺋﻬﺎ‪.‬‬

‫وأﺑﺎن ﺑﺎرﺷﻴﺪ أن ﻣﻦ أﻫﻢ اﻟﻔﻮاﺋﺪ اﻻﻗﺘﺼﺎدﻳﺔ‬ ‫واﻟﺘﻨﻈﻴﻤﻴﺔ اﻤﺘﻮﻗﻌﺔ ﻣﻦ إﻧﺸﺎء اﻟﻬﻴﺌﺔ زﻳﺎدة ﻣﺴﺎﻫﻤﺔ اﻟﻘﻄﺎع‬ ‫اﻟﻌﻘﺎري ﰲ ﻣﺴﺘﻮى اﻟﺪﺧﻞ اﻟﻘﻮﻣﻲ ورﻓﻊ ﺗﻨﺎﻓﺴﻴﺔ وﺟﻮدة‬ ‫ﻣﻨﺸﺂت اﻟﻘﻄﺎع إﺿﺎﻓﺔ إﱃ ﺗﻮﻃﻦ اﻻﺳﺘﺜﻤﺎرات ﻓﻴﻪ ورﻓﻊ‬ ‫ﻧﺴﺒﺔ ﺳﻌﻮدة اﻟﻮﻇﺎﺋﻒ ﰲ ﻫﺬا اﻟﻘﻄﺎع اﻟﺤﻴﻮي‪ ،‬وﺗﻮﻗﻊ أن‬ ‫ﺗﻌﻤﻞ اﻟﻬﻴﺌﺔ اﻟﺠﺪﻳﺪة ﻋﲆ ﺗﻬﻴﺌﺔ اﻟﺒﻴﺌﺔ اﻟﺘﻨﻈﻴﻤﻴﺔ اﻤﻨﺎﺳﺒﺔ‬ ‫ﻟﻬﺬا اﻟﴩﻳﺎن اﻻﻗﺘﺼﺎدي اﻤﻬﻢ واﻟﺬي ﻳﻌﺘﱪ راﻓﺪا ً ﻣﻬﻤﺎ ً ﻣﻦ‬ ‫رواﻓﺪ اﻻﻗﺘﺼﺎد اﻟﻮﻃﻨﻲ ‪ ،‬وأن ﺗﻜﻮن ﺳﺒﺒﺎ ً ﰲ ﺗﻌﺰﻳﺰ اﻟﺜﻘﺔ‬ ‫اﻻﺳﺘﺜﻤﺎرﻳﺔ ﰲ اﻟﻘﻄﺎع إﺿﺎﻓﺔ إﱃ ﺗﻮﻓﺮ آﻟﻴﺎت اﻟﺘﻤﻮﻳﻞ‬ ‫وزﻳﺎدة ﻓﺮص ﺗﻤﻠﻚ اﻟﺴﻌﻮدﻳﻦ ﻟﻠﻤﺴﺎﻛﻦ‪ ،‬ﺧﺎﺻﺔ وأن أزﻣﺔ‬ ‫اﻟﺴﻜﻦ ﰲ اﻟﺴﻌﻮدﻳﺔ ﺗﺘﺠﺎوز ‪. %70‬‬ ‫ﻳﺸﺎر إﱃ أن ﺣﺠﻢ اﻻﺳﺘﺜﻤﺎرات اﻟﻌﻘﺎرﻳﺔ ﰲ اﻤﻤﻠﻜﺔ‬ ‫ﻳﺘﺠﺎوز ﺗﺮﻳﻠﻴﻮﻧﻲ رﻳﺎل ﺣﺴﺐ اﻹﺣﺼﺎءات اﻟﺼﺎدرة أﺧﺮا ً‬ ‫ﻣﻦ اﻟﺠﻬﺎت اﻤﺨﺘﺼﺔ ‪ ،‬ﻣﺎ ﺟﻌﻠﻬﺎ ﺗﺤﺘﻞ اﻤﺮﺗﺒﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ ﻛﺄﻛﱪ‬ ‫ﺳﻮق ﻋﻘﺎرﻳﺔ ﰲ اﻟﻌﺎﻟﻢ‪ ،‬وﻣﻦ اﻤﺘﻮﻗﻊ أن ﺗﻨﻤﻮ ﺳﻮق اﻟﻌﻘﺎرات‬ ‫ﺧﻼل اﻷﻋﻮام اﻟﻘﻠﻴﻠﺔ اﻤﻘﺒﻠﺔ ﺑﺼﻮرة ﻣﻠﺤﻮﻇﺔ ﻟﻌﺪة أﺳﺒﺎب‬ ‫ﻣﻦ ﺑﻴﻨﻬﺎ اﻟﻄﻔﺮة اﻟﺘﻲ ﻳﺸﻬﺪﻫﺎ اﻻﻗﺘﺼﺎد اﻟﺴﻌﻮدي ﺣﺎﻟﻴﺎ‪،‬‬ ‫إﺿﺎﻓﺔ إﱃ إﻧﺸﺎء اﻤﺪن اﻻﻗﺘﺼﺎدﻳﺔ واﻤﻨﺎﻃﻖ اﻟﺼﻨﺎﻋﻴﺔ ﰲ‬ ‫ﺟﻤﻴﻊ ﻣﻨﺎﻃﻖ اﻤﻤﻠﻜﺔ وﺗﺰاﻳﺪ اﻟﻄﻠﺐ اﻟﻌﻘﺎري ﻧﻈﺮا ً ﻟﻼرﺗﻔﺎع‬ ‫اﻤﻠﺤﻮظ ﰲ ﻧﺴﺒﺔ اﻟﺴﻜﺎن اﻟﺬﻳﻦ ﻻﻳﻤﻠﻜﻮن ﻣﻨﺎزل‪.‬‬

‫وﺣﺪات ﺳﻜﻨﻴﺔ ﺟﺎﻫﺰة‬

‫اﻟﻤﻨﻄﻘﺔ ﺑﺤﺎﺟﺔ إﻟﻰ ﻣﺎﺋﺔ أﻟﻒ وﺣﺪة ﺧﻼل اﻟﺴﻨﻮات اﻟﺜﻼث اﻟﻤﻘﺒﻠﺔ‬

‫ﻭﺯﺍﺭﺓ ﺍﻹﺳﻜﺎﻥ ﺗﺒﺪﺃ ﺗﻨﻔﻴﺬ ﺍﻟﻤﺮﺣﻠﺘﻴﻦ ﺍﻷﻭﻟﻰ ﻭﺍﻟﺜﺎﻧﻴﺔ ﻣﻦ ﻣﺸﺮﻭﻋﺎﺗﻬﺎ ﻓﻲ ﺍﻷﺣﺴﺎﺀ‬ ‫اﻷﺣﺴﺎء ‪ -‬ﻣﺤﻤﺪ ﺑﺎﻟﻄﻴﻮر‬

‫ﺑﺪأت وزارة اﻹﺳﻜﺎن ﺗﻨﻔﻴﺬ‬ ‫اﻤﺮﺣﻠﺔ اﻷوﱃ واﻟﺜﺎﻧﻴﺔ ﻣﻦ‬ ‫ﻣﴩوع إﻧﺸﺎء ﺧﻤﺴﺔ آﻻف‬ ‫وﺣﺪة ﺳﻜﻨﻴﺔ ﰲ اﻷﺣﺴﺎء‬ ‫ﺿﻤﻦ ﻣﴩوﻋﺎت اﻟﻮزارة‬ ‫ﻹﻧﺸﺎء ‪ 500‬أﻟﻒ وﺣﺪة ﺳﻜﻨﻴﺔ‬ ‫ﰲ اﻤﻤﻠﻜﺔ‪ ،‬وﴍﻋﺖ ﰲ ﺗﻨﻔﻴﺬ ‪328‬‬ ‫وﺣﺪة ﺳﻜﻨﻴﺔ ﺷﻤﺎل ﻣﺪﻳﻨﺔ اﻤﱪز‬ ‫ﻓﻴﻤﺎ ﺗﻢ ﺗﻮﻗﻴﻊ ﻋﻘﺪ إﻧﺸﺎء ‪172‬‬ ‫وﺣﺪة ﺳﻜﻨﻴﺔ ﺟﻨﻮب اﻟﻬﻔﻮف‬ ‫ﺑﺎﻟﻘﺮب ﻣﻦ ﻣﻄﺎر اﻷﺣﺴﺎء‪،‬‬ ‫وﺗﺘﻮﺳﻂ ﺗﻠﻚ اﻤﴩوﻋﺎت ﻣﺮاﻛﺰ‬ ‫ﺧﺪﻣﺎت ﺗﻀﻢ ﻣﺴﺎﺟﺪ وﻣﺪارس‬ ‫وﻣﺮاﻓﻖ ﺣﻜﻮﻣﻴﺔ وﺣﺪاﺋﻖ وﻣﺮﻛﺰا‬ ‫ﺗﺠﺎرﻳﺎ‪ ،‬وﺗﺘﻜﻮن ﻛﻞ وﺣﺪة ﺳﻜﻨﻴﺔ‬ ‫ﻣﻦ ﻃﺎﺑﻘﻦ ﻣﺼﻤﻤﺔ ﺑﻄﺮﻳﻘﺔ‬ ‫ﺗﻠﺒﻲ اﺣﺘﻴﺎﺟﺎت اﻷﴎة اﻟﺴﻌﻮدﻳﺔ‪،‬‬ ‫وﺗﻀﻢ أرﺑﻊ ﻏﺮف ﻧﻮم وﻣﺠﻠﺲ‬ ‫رﺟﺎل وﻏﺮﻓﺔ ﻃﻌﺎم وﻏﺮﻓﺔ ﻣﻌﻴﺸﺔ‬ ‫وﻣﻄﺒﺦ وأرﺑﻊ دورات ﻣﻴﺎه وﻏﺮﻓﺔ‬ ‫ﻟﻠﺨﺎدﻣﺔ‪ ،‬وﺗﻌﺪ اﻟﻮزارة ﻤﴩوع‬ ‫إﻧﺸﺎء ‪ 1600‬وﺣﺪة ﺳﻜﻨﻴﺔ ﰲ‬ ‫اﻷﺣﺴﺎء ﻋﲆ ﻣﺴﺎﺣﺔ ‪ 1.4‬ﻣﻠﻴﻮن‬ ‫ﻣﱰ ﻣﺮﺑﻊ‪.‬‬ ‫ﻣﻦ ﺟﻬﺘﻬﺎ‪ ،‬ﺧﺼﺼﺖ أﻣﺎﻧﺔ‬ ‫اﻤﻨﻄﻘﺔ أرﺑﻌﺔ ﻣﻮاﻗﻊ ﻟﺘﻨﻔﻴﺬ‬ ‫ﻣﴩوﻋﺎت اﻟﻮزارة ﻋﲆ ﻣﺴﺎﺣﺔ‬ ‫‪ 12‬ﻣﻠﻴﻮن ﻣﱰ ﻣﺮﺑﻊ ‪ ،‬ﰲ ﻛﻞ ﻣﻦ‬

‫)اﻟﴩق(‬

‫ﺟﺎﻣﻌﺔ ﺍﻟﻘﺼﻴﻢ ﺗﻨﺎﻗﺶ ﺁﺛﺎﺭ‬ ‫ﺗﻄﺒﻴﻖ ﺃﻧﻈﻤﺔ ﺍﻟﺘﻤﻮﻳﻞ‬ ‫ﻭﺍﻟﺮﻫﻦ ﺍﻟﻌﻘﺎﺭﻱ‪ ..‬ﺍﻷﺭﺑﻌﺎﺀ‬ ‫ﻋﻨﻴﺰة ‪ -‬ﻧﺎﴏ اﻟﺼﻘﻮر‬

‫ﺻﺎﻟﺢ اﻟﻨﻌﻴﻢ‬

‫ﻣﺠﻤﻮﻋﺔ ﻣﻦ ﻓﻠﻞ اﻹﺳﻜﺎن اﻟﻌﺎم اﻟﺬي ﻧﻔﺬﺗﻪ اﻟﻮزارة ﰲ اﻷﺣﺴﺎء ﻗﺒﻞ ‪ 25‬ﻋﺎﻣﺎ‬

‫م‪ .‬ﺧﺎﻟﺪ اﻟﺼﺎﻟﺢ‬ ‫ﺿﺎﺣﻴﺔ ﻫﺠﺮ‪ ،‬ﻣﺨﻄﻂ ﴍق‪،‬‬ ‫ﺟﻨﻮب اﻟﻬﻔﻮف‪ ،‬ﻗﺮى اﻷﺣﺴﺎء‬ ‫اﻟﴩﻗﻴﺔ واﻟﺸﻤﺎﻟﻴﺔ‪ ،‬اﻟﻌﻴﻮن واﻤﱪز‪،‬‬ ‫وﺗﻤﺘﻠﻚ اﻟﻮزارة ﻗﻄﻌﺔ أرض ﺟﻨﻮب‬ ‫ﻣﴩوع إﺳﻜﺎن اﻟﺨﺎﻟﺪﻳﺔ اﻟﺬي ﺗﻢ‬ ‫ﺗﻨﻔﻴﺬه ﻗﺒﻞ ‪ 25‬ﻋﺎﻣﺎ‪ ،‬إذ ﺳﺘﺒﺪأ‬

‫ﻣﺠﻤﻮﻋﺔ ﻳﺰﺩﺍﻥ ﺍﻟﻌﻘﺎﺭﻳﺔ ﺗﺴﺘﺤﻮﺫ‬ ‫ﻋﻠﻰ ﻣﺨﻄﻂ‪ 806 /1‬ﻏﺮﺏ ﺍﻟﺪﻣﺎﻡ‬ ‫اﻟﺪﻣﺎم ‪ -‬اﻟﴩق‬ ‫أﺑﺮﻣﺖ ﻣﺠﻤﻮﻋﺔ ﻳﺰدان اﻟﻌﻘﺎرﻳﺔ ﺻﻔﻘﺔ ﴍاء ﻣﺨﻄﻂ‬ ‫‪806/1‬ﻏﺮب اﻟﺪﻣﺎم اﻟﺒﺎﻟﻐﺔ ﻣﺴﺎﺣﺘﻪ ‪ 60‬أﻟﻒ ﻣﱰ ﻣﺮﺑﻊ‪،‬‬ ‫وﻳﻘﻊ اﻤﺨﻄﻂ ﻋﲆ ﺷﺎرع اﻟﻀﻐﻂ اﻟﻌﺎﱄ ) ﻋﻤﺮ ﺑﻦ اﻟﺨﻄﺎب(‬ ‫ﰲ اﻤﻨﻄﻘﺔ اﻻﺳﺘﺜﻤﺎرﻳﺔ‪ ،‬وﻳﻀﻢ اﻤﺨﻄﻂ ﻗﻄﻌﺎ ﺗﺠﺎرﻳﺔ‬ ‫اﺳﺘﺜﻤﺎرﻳﺔ ‪ ،‬واﻤﻨﻄﻘﺔ ﻣﴫح اﻟﺒﻨﺎء ﻓﻴﻬﺎ ﻋﲆ ارﺗﻔﺎع ﺛﻼﺛﺔ‬ ‫أدوار وﻧﺼﻒ ‪ .‬وﻳﻘﻊ اﻤﺨﻄﻂ ﻋﲆ ﺷﺎرﻋﻦ ﺗﺠﺎرﻳﻦ‪ ،‬وﺗﺘﺠﺎوز ﻧﺴﺒﺔ‬ ‫اﻟﺘﺠﺎري ﰲ اﻤﺨﻄﻂ ‪ .%55‬وﻗﺎل اﻟﺮﺋﻴﺲ اﻟﺘﻨﻔﻴﺬي ﻤﺠﻤﻮﻋﺔ ﻳﺰدان‬ ‫اﻟﻌﻘﺎرﻳﺔ ﻓﻴﺼﻞ ﺻﺎﻟﺢ اﻟﺰﻫﺮاﻧﻲ ‪ ،‬إن اﻤﺠﻤﻮﻋﺔ ﺳﻠﻤﺖ اﻤﻘﺎول ﻛﺎﻣﻞ‬ ‫اﻷرض ﻟﺘﻄﻮﻳﺮﻫﺎ وﺗﻨﻔﻴﺬ ﻛﺎﻣﻞ ﺧﺪﻣﺎﺗﻬﺎ ﻣﻦ ) ﻛﻬﺮﺑﺎء وﻣﺎء وﴏف‬ ‫وإﻧﺎرة وﺗﺴﻮﻳﺔ وﺳﻔﻠﺘﺔ(‪ ،‬وﺳﻴﻜﻮن اﻤﺨﻄﻂ ﺟﺎﻫﺰا ﺧﻼل اﻷﺷﻬﺮ‬ ‫اﻟﻘﻠﻴﻠﺔ اﻤﻘﺒﻠﺔ ‪ .‬ﻳﺬﻛﺮ أن ﻣﺠﻤﻮﻋﺔ ﻳﺰدان اﻟﻌﻘﺎرﻳﺔ اﻧﻄﻠﻘﺖ ﺑﺪاﻳﺔ‬ ‫ﻋﺎم ‪ 2012‬م‪ ،‬وﺣﻘﻘﺖ ﻛﺜﺮا ﻣﻦ اﻟﻨﺠﺎﺣﺎت ‪ ،‬وﻳﻌﺪ ﻫﺬا اﻤﴩوع‬ ‫اﻟﺜﺎﻟﺚ ﻟﻠﴩﻛﺔ ﺧﻼل ﻋﺎم ‪ ، 2012‬إذ إن ﻣﺨﻄﻂ ﻣﺴﺘﻮدﻋﺎت إﻣﺪاد‬ ‫ﻛﺎن ﻫﻮ اﻟﺒﺪاﻳﺔ ‪ ،‬اﻟﺬي ﺗﻢ اﻤﺰاد ﻋﻠﻴﻪ ﰲ ﻣﺎرس اﻤﺎﴈ ﺑﻤﺒﻴﻌﺎت‬ ‫ﺗﺠﺎوزت ‪ 390‬ﻣﻠﻴﻮن رﻳﺎل ‪ ،‬وﺣﻘﻖ أرﺑﺎﺣﺎ ‪ %31‬ﺧﻼل ﺛﻼﺛﺔ أﺷﻬﺮ‬ ‫‪ ،‬ﺛﻢ ﻣﴩوع ﻣﺨﻄﻂ ﺷﻤﺎل اﻟﻨﻮر اﻟﺬي ﺳﻴﻜﻮن اﻤﺰاد ﻋﻠﻴﻪ ﰲ ﺑﺪاﻳﺔ‬ ‫اﻟﺸﻬﺮ اﻤﻘﺒﻞ اﻟﺬي ﻳﻀﻢ ﻗﻄﻌﺎ ﺗﺠﺎرﻳﺔ واﺳﺘﺜﻤﺎرﻳﺔ وﻳﺘﻤﻴﺰ ﺑﻘﺮﺑﻪ‬ ‫ﻣﻦ اﻟﺸﻮارع اﻟﺮﺋﻴﺴﺔ وﺗﻜﺎﻣﻞ اﻟﺨﺪﻣﺎت وﺗﻮﺳﻂ ﻣﻮﻗﻌﻪ ﰲ ﻗﻠﺐ‬ ‫اﻤﻨﻄﻘﻪ اﻻﺳﺘﺜﻤﺎرﻳﺔ وﺣﺎﺟﺔ اﻤﺴﺘﺜﻤﺮﻳﻦ ﻟﻪ ‪.‬‬

‫اﻟﻮزارة ﰲ ﺗﻬﻴﺌﺔ اﻷرض وﺗﻨﻔﻴﺬ‬ ‫ﻣﴩوﻋﺎت اﻟﺒﻨﻴﺔ اﻟﺘﺤﺘﻴﺔ ﻹﻧﺸﺎء‬ ‫ﻣﺠﻤﻮﻋﺔ ﻣﻦ اﻟﻮﺣﺪات اﻟﺴﻜﻨﻴﺔ‬ ‫ﻋﻠﻴﻬﺎ‪ .‬وﻗﺎل ﻋﻀﻮ ﻣﺠﻠﺲ إدارة‬ ‫اﻤﺠﻤﻮﻋﺔ اﻟﻌﻘﺎرﻳﺔ اﻻﺳﺘﺜﻤﺎرﻳﺔ‬ ‫اﻤﻬﻨﺪس ﺧﺎﻟﺪ اﻟﺼﺎﻟﺢ‪ ،‬إن ﺗﻮﺟﻪ‬ ‫وزارة اﻹﺳﻜﺎن ﻹﻧﺸﺎء ﺧﻤﺴﺔ‬ ‫آﻻف وﺣﺪة ﺳﻜﻨﻴﺔ ﰲ اﻤﻨﻄﻘﺔ أﻣﺮ‬ ‫إﻳﺠﺎﺑﻲ ﺳﻮف ﻳﺴﺎﻫﻢ ﰲ ﺣﻞ ﺟﺰء‬ ‫ﻣﻦ اﻷزﻣﺔ إﻻ أﻧﻪ ﻏﺮ ﻛﺎف‪ ،‬وأﻋﺮب‬

‫ﻋﻦ اﻋﺘﻘﺎده أن اﻷﺣﺴﺎء ﺑﺤﺎﺟﺔ إﱃ‬ ‫أﻛﺜﺮ ﻣﻦ ﻣﺎﺋﺔ أﻟﻒ وﺣﺪة ﺳﻜﻨﻴﺔ‬ ‫ﻟﺘﻠﺒﻴﺔ اﻟﻄﻠﺐ اﻤﺘﺰاﻳﺪ ﰲ اﻤﻨﻄﻘﺔ‬ ‫ﺧﻼل اﻟﺴﻨﻮات اﻟﺜﻼث اﻤﻘﺒﻠﺔ‪،‬‬ ‫وﻧﻮّه ﺑﺘﺤﺮك ﻏﺮﻓﺔ اﻷﺣﺴﺎء ﻟﺘﺒﻨﻲ‬ ‫ﻣﴩوع ﺗﺄﺳﻴﺲ ﴍﻛﺔ إﻧﺸﺎءات‬ ‫ﺗﺘﻮﱃ إﻧﺸﺎء وﺣﺪات ﺳﻜﻨﻴﺔ‬ ‫وﺑﻴﻌﻬﺎ ﻋﲆ اﻤﻮاﻃﻨﻦ ‪ .‬وأﺷﺎر إﱃ‬ ‫أن اﻟﻮزارة وﺑﺎﻟﺘﻨﺴﻴﻖ ﻣﻊ أﻣﺎﻧﺔ‬ ‫اﻷﺣﺴﺎء اﺧﺘﺎرت ﻋﺪدا ﻣﻦ اﻤﻮاﻗﻊ‬

‫اﻤﻨﺎﺳﺒﺔ ﻣﻦ ﺣﻴﺚ ﻗﺮﺑﻬﺎ ﻣﻦ‬ ‫ﻣﻨﺎﻃﻖ اﻟﻨﻤﻮ اﻟﻌﻤﺮاﻧﻲ وﺗﻮزﻳﻌﻬﺎ‬ ‫ﻋﲆ ﻣﺪن وﻗﺮى اﻷﺣﺴﺎء ﻟﻴﺴﺘﻔﻴﺪ‬ ‫ﻣﻨﻬﺎ اﻟﺠﻤﻴﻊ‪ .‬ﻓﻴﻤﺎ أﻛﺪ اﻤﺤﺎﺳﺐ‬ ‫اﻟﻘﺎﻧﻮﻧﻲ ﺻﺎﻟﺢ اﻟﻨﻌﻴﻢ أن اﻤﻤﻠﻜﺔ‬ ‫وﺧﻼل اﻟﺴﻨﻮات اﻟﺨﻤﺲ اﻟﻘﺎدﻣﺔ‬ ‫ﺑﺤﺎﺟﺔ إﱃ ‪ 1,5‬ﻣﻠﻴﻮن وﺣﺪة‬ ‫ﺳﻜﻨﻴﺔ‪ ،‬ﻓﺎﻟﺸﺒﺎب ﻳﻤﺜﻠﻮن أﻛﺜﺮ ﻣﻦ‬ ‫‪ %60‬ﻣﻦ اﻟﺴﻜﺎن‪ ،‬وﻫﻨﺎك ﻣﺒﺎﻟﻎ‬ ‫ﻛﺒﺮة ﺗﴫف ﻋﲆ ﻣﺸﺎرﻳﻊ اﻹﺳﻜﺎن‬

‫)اﻟﴩق(‬ ‫إﻻ أن ﺑﻌﺾ اﻤﴩوﻋﺎت ﻏﺮ‬ ‫ﻣﻨﺎﺳﺒﺔ‪ ،‬وﻳﺠﺐ وﺿﻊ ﻣﻮاﺻﻔﺎت‬ ‫ﻣﺤﺪدة وﺗﻌﻴﻦ ﻣﻜﺎﺗﺐ ﻣﺘﺨﺼﺼﺔ‬ ‫ﻟﻺﴍاف ﻋﲆ ﺗﻠﻚ اﻤﴩوﻋﺎت ﻟﺘﻨﻔﺬ‬ ‫ﺑﺎﻟﺸﻜﻞ اﻟﺬي ﻳﺘﻨﺎﺳﺐ ﻣﻊ ﺣﺎﺟﺔ‬ ‫اﻤﻮاﻃﻦ‪ ،‬وأﺿﺎف أﻧﻪ ﺳﺒﻖ ﻟﻠﻮزارة‬ ‫أن ﻧﺠﺤﺖ ﰲ ﺗﻨﻔﻴﺬ ﻣﴩوﻋﺎت‬ ‫إﺳﻜﺎن ﰲ ﻋﺪد ﻣﻦ اﻤﻨﺎﻃﻖ ﻣﻨﺬ‬ ‫ﺣﻮاﱃ ‪ 25‬ﻋﺎﻣﺎ ً اﺳﺘﻔﺎدت ﻣﻨﻬﺎ ﻋﺪة‬ ‫أﴎ‪.‬‬

‫ﻗﺎل ﻋﻤﻴﺪ ﻛﻠﻴﺔ اﻻﻗﺘﺼﺎد واﻹدارة ﺑﺠﺎﻣﻌﺔ اﻟﻘﺼﻴﻢ‬ ‫اﻟﺪﻛﺘﻮر ﻋﺒﻴﺪ اﻤﻄﺮي‪ ،‬إن ﺗﻨﻈﻴﻢ ﻧﺪوة اﻟﺘﻤﻮﻳﻞ واﻟﺮﻫﻦ‬ ‫اﻟﻌﻘﺎري ﻧﺎﺟﻢ ﻋﻦ رﺳﺎﻟﺔ اﻟﻜﻠﻴﺔ اﻤﺘﻤﺜﻠﺔ ﰲ اﻟﺘﻔﺎﻋﻞ ﻣﻊ‬ ‫ﻗﻀﺎﻳﺎ اﻤﺠﺘﻤﻊ وﺧﺎﺻﺔ اﻟﻘﻀﺎﻳﺎ ذات اﻷﺛﺮ اﻻﻗﺘﺼﺎدي‬ ‫اﻟﺘﻲ ﺗﺸﻐﻞ اﻤﺠﺘﻤﻊ ﺧﺼﻮﺻﺎ ً ﻣﺎ ﻳﺘﻌﻠﻖ ﺑﻘﻀﺎﻳﺎ اﻹﺳﻜﺎن‬ ‫واﻟﻌﻤﻞ‪ .‬وأﺿﺎف أن اﻟﻜﻠﻴﺔ أﻧﻬﺖ ﺗﺮﺗﻴﺒﺎت اﻟﻨﺪوة اﻟﺘﻲ ﺳﺘﻌﻘﺪ‬ ‫اﻷرﺑﻌﺎء اﻤﻘﺒﻞ ﺑﺮﻋﺎﻳﺔ ﻣﺪﻳﺮ ﺟﺎﻣﻌﺔ اﻟﻘﺼﻴﻢ اﻟﺪﻛﺘﻮر ﺧﺎﻟﺪ‬ ‫اﻟﺤﻤﻮدي‪.‬‬ ‫وأﺑﺎن اﻤﻄﺮي أن اﻟﻬﺪف ﻣﻦ اﻟﻨﺪوة ﻳﺘﻤﺜﻞ ﰲ ﻃﺮح‬ ‫ﻣﺴﺎﺣﺔ ﻣﻦ اﻟﺤﻮار أﻣﺎم اﻤﺨﺘﺼﻦ ﰲ اﻟﺸﺆون اﻟﻌﻘﺎرﻳﺔ‬ ‫ﻟﻠﺤﺪﻳﺚ ﺣﻮل ﻣﺴﺘﻘﺒﻞ اﻟﺴﻮق اﻟﻌﻘﺎرﻳﺔ ﰲ اﻤﻤﻠﻜﺔ‪ ،‬اﻵﺛﺎر‬ ‫اﻤﺘﻮﻗﻌﺔ ﻟﺘﻄﺒﻴﻖ ﻣﺠﻤﻮﻋﺔ أﻧﻈﻤﺔ وﻟﻮاﺋﺢ اﻟﺘﻤﻮﻳﻞ واﻟﺮﻫﻦ‬ ‫اﻟﻌﻘﺎري‪ ،‬إﺿﺎﻓﺔ إﱃ اﺳﺘﴩاق ﻣﺴﺘﻘﺒﻞ ﺳﻮق اﻟﺘﻤﻮﻳﻞ‬ ‫اﻟﻌﻘﺎري واﻷﺛﺮ اﻻﻗﺘﺼﺎدي ﻷﻧﻈﻤﺔ اﻟﺮﻫﻦ واﻟﺘﻤﻮﻳﻞ ﻋﲆ ﺗﻮﻓﺮ‬ ‫ﻣﺰﻳﺪ ﻣﻦ اﻤﺴﺎﻛﻦ ﻟﻠﻤﻮاﻃﻨﻦ‪.‬‬ ‫وأوﺿﺢ أن اﻟﻜﻠﻴﺔ اﺳﺘﻘﻄﺒﺖ ﻧﺨﺒﺔ ﻣﻦ اﻟﺮؤﺳﺎء اﻟﺘﻨﻔﻴﺬﻳﻦ‬ ‫ﻟﻠﴩﻛﺎت اﻟﻌﻘﺎرﻳﺔ وﻣﻦ اﻟﺒﻨﻮك واﻤﻔﻜﺮﻳﻦ ﰲ اﻤﺤﺎﻣﺎة‬ ‫واﻟﻘﻀﺎء واﻻﻗﺘﺼﺎد‪ ،‬وﻣﻦ اﻟﺠﻬﺎت اﻟﺘﴩﻳﻌﻴﺔ ﺳﺘﺸﺎرك‬ ‫ﻣﺆﺳﺴﺔ اﻟﻨﻘﺪ اﻟﻌﺮﺑﻲ اﻟﺴﻌﻮدي ﺑﺎﻋﺘﺒﺎرﻫﺎ اﻟﺠﻬﺔ اﻤﺴﺆوﻟﺔ‬ ‫ﻋﻦ اﻟﺘﻄﺒﻴﻖ‪ .‬وﺗﻌﺘﱪ اﻟﻨﺪوة ﻓﺮﺻﺔ ﻟﺘﻠﺒﻴﺔ ﻧﺪاء ﻣﺆﺳﺴﺔ اﻟﻨﻘﺪ‬ ‫اﻟﻌﺮﺑﻲ اﻟﺴﻌﻮدي ﰲ ﺗﻘﺪﻳﻢ اﻤﺮﺋﻴﺎت ﻋﲆ اﻟﻠﻮاﺋﺢ اﻟﺘﻲ ﺻﺪرت‬ ‫ﻣﻄﻠﻊ ﻫﺬا اﻟﺸﻬﺮ واﻤﻌﻠﻨﺔ ﻋﲆ ﻣﻮﻗﻊ اﻤﺆﺳﺴﺔ اﻹﻟﻜﱰﻧﻮﻧﻲ‪.‬‬

‫ﻣﻊ ﺑﺪء أﻣﺎﻧﺔ ﺣﺎﺋﻞ ﺗﻄﺒﻴﻖ اﻟﻨﻈﺎم اﻟﻮزاري اﻟﺠﺪﻳﺪ ﻓﻲ ﻣﺨﻄﻂ اﻟﻤﺪاﺋﻦ‬

‫ﺍﺷﺘﺮﺍﻁ ﺍﻟﺒﻨﺎﺀ ﻋﻠﻰ ﺃﺭﺍﺿﻲ ﺍﻟﻤﻨﺢ ﻗﺒﻞ ﺍﻹﻓﺮﺍﻍ ﻳﺜﻴﺮ ﺍﻋﺘﺮﺍﺿﺎﺕ ﺍﻟﻤﻤﻨﻮﺣﻴﻦ‬ ‫ﺣﺎﺋﻞ ‪ -‬رﺑﺎح اﻟﻘﻮﻳﻌﻲ‬ ‫أﺑﺪى ﻣﻮاﻃﻨﻮن ﰲ ﺣﺎﺋﻞ‬ ‫اﺳﺘﻴﺎءﻫﻢ ﻣﻦ ﻧﻈﺎم ﺗﺴﻠﻴﻢ‬ ‫»ﻗﺮارات اﻟﺘﻤﻠﻚ« ﺑﺪﻻ ً‬ ‫ﻋﻦ »اﻟﺼﻜﻮك اﻟﴩﻋﻴﺔ«‬ ‫ﻟﻠﻤﻮاﻃﻨﻦ اﻟﺤﺎﺻﻠﻦ ﻋﲆ‬ ‫ﻣﻨﺢ ﰲ اﻤﺨﻄﻄﺎت اﻟﺤﻜﻮﻣﻴﺔ‪،‬‬ ‫وﺧﺼﻮﺻﺎ ً ﰲ ﻣﺨﻄﻂ اﻤﺪاﺋﻦ‬ ‫اﻟﺤﻜﻮﻣﻲ ﺟﻨﻮب ﺣﺎﺋﻞ‪ .‬وﻳﻬﺪف‬ ‫اﺳﺘﺒﺪال »اﻟﺼﻜﻮك« ﺑـ»اﻟﻘﺮارات«‬ ‫إﱃ ﻣﻨﻊ ﺻﺎﺣﺐ اﻷرض ﻣﻦ ﺑﻴﻌﻬﺎ‬ ‫أو اﻟﺘﴫف ﻓﻴﻬﺎ‪ ،‬ﻗﺒﻞ أن ﻳﺒﻨﻴﻬﺎ‬ ‫ﺑﺸﻜﻞ ﻛﺎﻣﻞ‪ ،‬ﺛﻢ ﺗُﻔﺮغ ﻟﻪ اﻷرض‬ ‫ٍ‬ ‫ﺑﺼﻚ ﴍﻋﻲ ﻣﻦ ﻛﺘﺎﺑﺔ اﻟﻌﺪل‪.‬‬ ‫ورأى اﻤﻮاﻃﻨﻮن ﻋﻘﺐ ﴍوع‬ ‫أﻣﺎﻧﺔ ﺣﺎﺋﻞ اﻷﺳﺒﻮع اﻤﺎﴈ ﰲ‬ ‫ﺗﻄﺒﻴﻖ اﻟﻨﻈﺎم اﻤﺴﺘﺤﺪث‪ ،‬أﻧﻪ‬ ‫»أﻟﻐﻰ ﻗﺪرﺗﻬﻢ ﻋﲆ اﻟﺘﴫّ ف‬ ‫أراض ﺑﺎﺗﺖ‬ ‫ﻓﻴﻤﺎ ﻳﻔﱰض أﻧﻬﺎ‬ ‫ٍ‬ ‫ﻣﻦ أﻣﻼﻛﻬﻢ«‪ ،‬إﻻ أن اﻷﻣﺎﻧﺔ ردّت‬

‫ﺑﺄن اﻟﻨﻈﺎم اﻟﻮزاري ﺳﻴﺤ ّﺪ »ﻣﻦ‬ ‫اﻤﻀﺎرﺑﺔ ﰲ أﺳﻌﺎر أراﴈ اﻤﻨﺢ‬ ‫واﻷراﴈ اﻟﺒﻴﻀﺎء«‪ ،‬وﺑﺎﻟﺘﺎﱄ‬ ‫ﺳﻴﺆﺛﺮ ﰲ اﺗﺠﺎه ﺧﻔﺾ أﺳﻌﺎر‬ ‫اﻟﻌﻘﺎر‪.‬‬ ‫ّ‬ ‫وﻗﺎل ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ اﻤﺴﻠﻢ إن ﻣﻨﻊ‬ ‫أﺻﺤﺎب اﻤﻨﺢ ﻣﻦ اﻟﺘﴫف ﻓﻴﻬﺎ‬ ‫ﻗﺒﻞ ﺑﻨﺎﺋﻬﺎ »أدّى إﱃ رﻓﻊ أﺳﻌﺎر‬ ‫اﻷراﴈ ﺑﺸﻜﻞ ﻛﺒﺮ‪ ،‬ﻻﻧﺨﻔﺎض‬ ‫اﻤﻌﺮوض«‪ ،‬وأﺿﺎف‪ :‬ﺑﻴﻨﻤﺎ ﻛﺎن‬ ‫إﻧﺸﺎء اﻤﺨﻄﻄﺎت اﻟﺤﻜﻮﻣﻴﺔ ﰲ‬ ‫اﻟﺴﺎﺑﻖ ﻳﺆدي إﱃ ﺧﻔﺾ اﻷﺳﻌﺎر‪،‬‬ ‫ﺻﺎرت اﻷﺳﻌﺎر اﻵن ﺗﺮﺗﻔﻊ ﻣﻊ ﻛﻞ‬ ‫ﻣﺨﻄﻂ ﺣﻜﻮﻣﻲ ﻳﺠﺮي اﻹﻋﻼن‬ ‫ﻋﻨﻪ‪ ،‬واﻟﺴﺒﺐ ﻫﻮ أن اﻤﺘﻌﺎﻣﻠﻦ ﰲ‬ ‫اﻟﺴﻮق اﻟﻌﻘﺎري أﺻﺒﺤﻮا ﻳﻨﻈﺮون‬ ‫ﻟﻠﻤﺨﻄﻄﺎت اﻟﺤﻜﻮﻣﻴﺔ ﻣﻦ ﺟﺎﻧﺐ‬ ‫أﻧﻬﺎ ﻣﺴﺎﺣﺎت ﻣﻦ اﻷراﴈ‬ ‫اﻟﺴﻜﻨﻴﺔ اﻤﻨﺎﺳﺒﺔ ﺧﺮﺟﺖ ﻋﻦ‬ ‫ﻧﻄﺎق اﻟﺘﺪاول اﻟﺘﺠﺎري‪ ،‬ﻓﱰﺗﻔﻊ‬ ‫ﻣﺒﺎﴍة أﺳﻌﺎر أراﴈ ﺑﺎﻗﻲ‬

‫ﺑﺸﺮ اﻟﺴﻤﻴﺤﺎن‬ ‫اﻤﺨﻄﻄﺎت اﻟﺴﻜﻨﻴﺔ اﻟﻘﺎﺋﻤﺔ‪ ،‬ﺳﻮاء‬ ‫اﻟﺘﺠﺎرﻳﺔ أو اﻟﺤﻜﻮﻣﻴﺔ اﻟﻘﺪﻳﻤﺔ«‪.‬‬ ‫وأﺷﺎر ﻣﺤﻴﺴﻦ اﻤﺤﻴﺴﻦ‬ ‫إﱃ أن إرﻏﺎم أﺻﺤﺎب اﻤﻨﺢ ﻋﲆ‬ ‫اﻟﺒﻨﺎء‪ ،‬ﻳُﻌ ّﺪ ﻣﴬّ ا ً ﺑﻌﺪد ﻏﺮ ﻗﻠﻴﻞ‬ ‫ﻣﻦ اﻤﻮاﻃﻨﻦ ﻣﻤﻦ ﻻ ﻳﺮﻏﺒﻮن ﰲ‬ ‫ﺑﻨﺎء ﻣﻨﺎزل ﰲ اﻟﻮﻗﺖ اﻟﺤﺎﱄ ﻟﻮﺟﻮد‬ ‫أوﻟﻮﻳﺎت أﻛﺜﺮ إﻟﺤﺎﺣﺎ ً ﻟﺪﻳﻬﻢ‪،‬‬ ‫ﻣﻮﺿﺤﺎ ً أﻧﻪ ﺷﺨﺼﻴﺎ ً ﻳﺴﻜﻦ ﻣﻊ‬

‫أﴎﺗﻪ ﰲ ﻣﻨﺰل أﴎﺗﻪ اﻟﻜﱪى ﻛﻤﺎ‬ ‫ﻫﻮ اﻟﻨﻤﻂ اﻟﺸﺎﺋﻊ ﻋﻨﺪ ﻛﺜﺮﻳﻦ ﰲ‬ ‫ﺣﺎﺋﻞ‪ ،‬وﺑﺎﻟﺘﺎﱄ ﻓﻘﺪ ﻛﺎﻧﺖ ﻟﺪﻳﻪ‬ ‫ﻣﺨﻄﻄﺎت أﺧﺮى ﻷرض اﻤﻨﺤﺔ‬ ‫ﺗﻘﺘﴤ ﺑﻴﻌﻬﺎ وﺗﻌﺪﻳﻞ ﺑﻌﺾ‬ ‫اﻷﺣﻮال ﺑﻨﻘﻮدﻫﺎ‪ ،‬وﻟﻜﻦ ذﻟﻚ ﻏﺮ‬ ‫ﻣﻤﻜﻦ اﻵن‪.‬‬ ‫وأﺿﺎف ﺷﻘﻴﻘﻪ ﻓﻬﺪ اﻤﺤﻴﺴﻦ‬ ‫أن ﻋﺪدا ً ﻣﻤﻦ ﻣُﻨﺤﻮا أراﴈَ ﰲ‬ ‫اﻤﺨﻄﻄﺎت اﻟﺤﻜﻮﻣﻴﺔ‪ ،‬ﻛﺎﻧﺖ ﻟﺪﻳﻬﻢ‬ ‫أراض ﺧﺎﺻﺔ اﺷﱰوﻫﺎ ﺑﺴﺒﺐ‬ ‫ٍ‬ ‫ﺗﺄﺧﺮ اﻤﻨﺢ ﰲ ﺣﺎﺋﻞ ﺧﺼﻮﺻﺎ ً‬ ‫ﻷﻛﺜﺮ ﻣﻦ ﻋﴩ ﺳﻨﻮات‪ ،‬وﺑﻌﻀﻬﻢ‬ ‫ﻳﻘﻮم ﺑﺈﻋﻤﺎر ﻫﺬه اﻷراﴈ‬ ‫اﻟﺨﺎﺻﺔ اﻵن وﺑﻌﻀﻬﻢ اﻧﺘﻬﻰ ﻣﻨﻬﺎ‬ ‫ﻟﻜﻨﻬﻢ ﻻﻳﺰاﻟﻮن ﻳﺴﺪدون ﺗﻜﻠﻔﺘﻬﺎ‪،‬‬ ‫وﻟﻴﺲ ﻤﺜﻞ ﻫﺆﻻء أي ﻣﺼﻠﺤﺔ ﰲ‬ ‫ﺑﻨﺎء أرض اﻤﻨﺤﺔ‪ ،‬وإﻧﻤﺎ ﻳﺠﺐ‬ ‫ﺗﻤﻜﻴﻨﻬﻢ ﻣﻦ ﺑﻴﻌﻬﺎ ﺧﺼﻮﺻﺎ ً وأن‬ ‫ﻣﺎﻟﻬﺎ ﺳﻴﺬﻫﺐ ﻟﻠﻬﺪف ﻧﻔﺴﻪ أي‬ ‫إﻧﺸﺎء اﻤﺴﻜﻦ اﻟﺨﺎص‪.‬‬

‫اﻷﻣﺎﻧﺔ‪ :‬ﻻ ﺗﺤﺪﻳﺪ ﻟﻠﺰﻣﻦ‬ ‫ﻣﻦ ﺟﺎﻧﺒﻬﺎ‪ ،‬ردّت أﻣﺎﻧﺔ‬ ‫ﺣﺎﺋﻞ ﻋﲆ ﻟﺴﺎن ﻣﺪﻳﺮ اﻟﻌﻼﻗﺎت‬ ‫اﻟﻌﺎﻣﺔ واﻹﻋﻼم ﺑﺸﺮ اﻟﺴﻤﻴﺤﺎن‪،‬‬ ‫ﺑﺈﺑﺮاز ﻓﻌﺎﻟﻴﺔ اﻟﺘﻨﻈﻴﻢ اﻟﺠﺪﻳﺪ ﰲ‬ ‫وﻗﻒ اﻻﺳﺘﻐﻼل اﻟﺘﺠﺎري ﻷراﴈ‬ ‫اﻤﻨﺢ‪ ،‬اﻤﺘﻤﺜﻞ ﰲ اﻤﻀﺎرﺑﺔ ﻋﲆ‬ ‫أﺳﻌﺎرﻫﺎ ﻣﻦ ﻗِ ﺒﻞ ﺗﺠﺎر اﻟﻌﻘﺎر إﱃ‬ ‫ﺣﺪود ﻗﻴﺎﺳﻴﺔ‪ ،‬واﺳﺘﻐﻼل ﺣﺎﺟﺔ‬ ‫اﻤﻤﻨﻮﺣﻦ اﻤﺎﻟﻴﺔ‪ ،‬ﺑﻤﺎ ﻳُﻔﻘﺪﻫﻢ‬ ‫ﻓﺮﺻﺔ اﻟﺤﺼﻮل ﻋﲆ ﻣﺴﻜﻦ‬ ‫ﺧﺎص‪ .‬وﻧﻔﻰ ﻣﺎ ﺗﺮدد ﻣﻦ أن اﻤﻨﺢ‬ ‫ﺳﻮف »ﺗُﺴﺤﺐ ﻣﻦ أﺻﺤﺎﺑﻬﺎ« ﻣﺎ‬ ‫ﻟﻢ ﺗُ َ‬ ‫ﺒﻦ ﺧﻼل ﺳﻨﺘﻦ‪ ،‬وﻗﺎل‪» :‬ﻻ‬ ‫ﺗﻮﺟﺪ ﻓﱰة زﻣﻨﻴﺔ ﻣﺤﺪدة ﻣﻦ أﺟﻞ‬ ‫اﻟﺒﻨﺎء ﻋﲆ أرض اﻤﻨﺤﺔ‪ ،‬وﻟﻴﺲ‬ ‫ﻫﻨﺎك أي آﻟﻴﺔ أو ﺑﻨﺪ ﰲ ﻧﻈﺎم‬ ‫اﻟﺒﻠﺪﻳﺎت ّ‬ ‫ﻳﻨﺺ ﻋﲆ ﺳﺤﺐ اﻟﻘﻄﻊ‬ ‫ﰲ ﺣﺎﻟﺔ ﻋﺪم ﺑﻨﺎﺋﻬﺎ«‪.‬‬ ‫ﻳُﺬﻛﺮ أن اﻟﺒﻨﺎء اﻟﺬي ﻳﺨﻮّل‬ ‫ﺻﺎﺣﺐ اﻷرض ﺑﺎﻟﺤﺼﻮل ﻋﲆ‬

‫ﺻﻚ ﴍﻋﻲ‪ ،‬ﻳﺠﺐ أن ﻳﻜﻮن ﻗﺎﺋﻤﺎ ً‬ ‫ﻋﲆ أﻛﺜﺮ ﻣﻦ ﺛﻤﺎﻧﻦ ﻣﱰا ً ﻣﺮﺑﻌﺎ ً ﻣﻦ‬ ‫ﻣﺴﺎﺣﺔ اﻷرض‪ ،‬وأن ﻳﺘﻀﻤﻦ ﻣﺎ‬ ‫ﻳﲇ‪ :‬ﻏﺮﻓﺘﻲ ﻧﻮم ﺑﻤﺴﺎﺣﺔ ‪ 12‬ﻣﱰا ً‬ ‫ﻣﺮﺑﻌﺎ ً ﻟﻜﻞ ﻏﺮﻓﺔ ﻛﺤ ٍﺪ أدﻧﻰ ﻋﲆ‬ ‫أن ﻻ ﻳﻘﻞ ﻋﺮض اﻟﻐﺮﻓﺔ ﻋﻦ ﺛﻼﺛﺔ‬ ‫أﻣﺘﺎر‪ .‬ودورﺗﻲ ﻣﻴﺎه‪ ،‬إﺣﺪاﻫﻤﺎ‬ ‫ﺑﻤﺴﺎﺣﺔ أرﺑﻌﺔ أﻣﺘﺎر ﻣﺮﺑﻌﺔ ﻛﺤ ٍﺪ‬ ‫أدﻧﻰ ﻋﲆ أن ﻻ ﻳﻘﻞ ﻋﺮﺿﻬﺎ ﻋﻦ‬ ‫‪ 1.8‬ﻣﱰ‪ ،‬واﻷﺧﺮى ﺑﻤﺴﺎﺣﺔ ‪1.5‬‬ ‫ﻣﱰ ﻣﺮﺑﻊ ﻛﺤ ٍﺪ أدﻧﻰ ﻋﲆ أن ﻻ ﻳﻘﻞ‬ ‫ﻋﺮﺿﻬﺎ ﻋﻦ ﻣﱰ واﺣﺪ‪ ،‬وﻣﻄﺒﺦ‬ ‫ﺑﻤﺴﺎﺣﺔ ﺗﺴﻌﺔ أﻣﺘﺎر ﻣﺮﺑﻌﺔ ﻛﺤ ٍﺪ‬ ‫أدﻧﻰ ﻋﲆ أن ﻻ ﻳﻘﻞ ﻋﺮﺿﻪ ﻋﻦ‬ ‫ﺛﻼﺛﺔ أﻣﺘﺎر‪ ،‬وﻏﺮﻓﺔ ﻃﻌﺎم واﺣﺪة‬ ‫وﻏﺮﻓﺔ اﺳﺘﻘﺒﺎل واﺣﺪة ﺑﻤﺴﺎﺣﺔ‬ ‫ﻋﴩﻳﻦ ﻣﱰا ً ﻣﺮﺑﻌﺎ ً ﻛﺤ ٍﺪ أدﻧﻰ ﻟﻜﻞ‬ ‫ﻣﻨﻬﻤﺎ ﻋﲆ أن ﻻ ﻳﻘﻞ ﻋـﺮﺿﻬﻤﺎ‬ ‫ﻋﻦ أرﺑﻌﺔ أﻣﺘﺎر‪ ،‬ﻛﻤﺎ ﻳُﺸﱰط أن ﻻ‬ ‫ﻳﻘﻞ ﻋﺮض اﻤﻤﺮات ﰲ اﻤﻨﺰل ﻋﻦ‬ ‫‪ 1.2‬ﻣﱰ‪.‬‬


‫اﻗﺘﺼﺎد‬

‫‪27‬‬

‫ا ﺣﺪ ‪ 25‬ﻣﺤﺮم ‪1434‬ﻫـ ‪ 9‬دﻳﺴﻤﺒﺮ ‪2012‬م اﻟﻌﺪد )‪ (371‬اﻟﺴﻨﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬

‫ﺃﻣﻴﺮ ﺗﺒﻮﻙ ﻳﻄﺎﻟﺐ »ﺗﺎﺩﻛﻮ« ﺑﺘﻮﻓﻴﺮ ﺍﻷﻋﻼﻑ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﻨﻄﻘﺔ‬ ‫وﻣﺎذا ﺑﻌﺪ؟!‬

‫اﻷﻣﺮ ﻓﻬﺪ ﺑﻦ ﺳﻠﻄﺎن ﺧﻼل ﻟﻘﺎﺋﻪ م‪ .‬اﻟﺴﻮاط‬ ‫ﺗﺒﻮك ‪ -‬ﻧﺎﻋﻢ اﻟﺸﻬﺮي‬ ‫ﻃﺎﻟـﺐ اﻷﻣـﺮ ﻓﻬﺪ ﺑـﻦ ﺳـﻠﻄﺎن أﻣﺮ‬ ‫ﻣﻨﻄﻘﺔ ﺗﺒﻮك اﻟﺮﺋﻴﺲ اﻟﻔﺨﺮي ﻤﺠﻠﺲ إدارة‬ ‫ﴍﻛـﺔ ﺗﺒـﻮك ﻟﻠﺘﻨﻤﻴـﺔ اﻟﺰراﻋﻴـﺔ ) ﺗﺎدﻛﻮ(‬

‫ﻣﺴـﺆوﱄ ﴍﻛـﺔ ﺗﺒـﻮك ﻟﻠﺘﻨﻤﻴـﺔ اﻟﺰراﻋﻴﺔ‬ ‫ﺑﺎﻻﺳـﺘﻤﺮار ﰲ ﺗﻮﻓﺮ اﻷﻋﻼف ﻤﺮﺑﻲ اﻤﺎﺷﻴﺔ‬ ‫ﺑﺄﺳﻌﺎر ﻣﻨﺎﺳﺒﺔ واﻻﻟﺘﺰام ﺑﺘﻮﺟﻴﻬﺎت اﻟﺪوﻟﺔ‬ ‫ﺣﻴـﺎل ﺗﺮﺷـﻴﺪ اﺳـﺘﻬﻼك اﻤﻴﺎه‪ .‬ﺟـﺎء ذﻟﻚ‬ ‫ﺧـﻼل ﻟﻘﺎﺋﻪ ﻇﻬﺮ أﻣـﺲ اﻟﺮﺋﻴﺲ اﻟﺘﻨﻔﻴﺬي‬

‫ﻟﻠﴩﻛـﺔ اﻤﻬﻨـﺪس ﺳـﻌﺪ اﻟﺴـﻮاط‪ ،‬اﻟـﺬي‬ ‫أﻃﻠﻊ ﺳـﻤﻮه ﻋﲆ اﻻﺳـﱰاﺗﻴﺠﻴﺎت اﻟﺨﺎﺻﺔ‬ ‫ﺑﺎﻟﴩﻛـﺔ ﻟﻠﺴـﻨﻮات اﻟﺨﻤـﺲ اﻟﻘﺎدﻣﺔ وﻣﺎ‬ ‫ﻗﺪﻣﺘـﻪ اﻟﴩﻛـﺔ ﰲ ﻣﺠـﺎل ﺧﺪﻣـﺔ اﻤﻨﻄﻘﺔ‬ ‫وأﺑﻨﺎﺋﻬـﺎ‪ ،‬وذﻟﻚ ﺑﻤﻨﺎﺳـﺒﺔ ﻣـﺮور ‪ 30‬ﻋﺎﻣﺎ ً‬

‫)اﻟﴩق(‬

‫ﻋﲆ إﻧﺸـﺎﺋﻬﺎ‪ .‬واﺳـﺘﻤﻊ اﻷﻣﺮ ﻓﻬﺪ إﱃ ﴍح‬ ‫ﻣﻔﺼـﻞ ﻋﻦ إﻧﺠـﺎزات اﻟﻌﻤﻞ ﺧـﻼل اﻟﻔﱰة‬ ‫اﻤﺎﺿﻴﺔ‪ ،‬وأﺷـﺎد اﻤﻬﻨﺪس اﻟﺴﻮاط ﺑﺤﺮص‬ ‫وﻣﺘﺎﺑﻌﺔ ﺳـﻤﻮ أﻣﺮ اﻤﻨﻄﻘﺔ ﻋﲆ أن ﺗﺴﺨﺮ‬ ‫اﻟﴩﻛﺔ ﻛﺎﻣﻞ ﻗﺪرﺗﻬﺎ ﻟﺨﺪﻣﺔ اﻤﺠﺘﻤﻊ وأﺑﻨﺎء‬

‫اﻤﻨﻄﻘﺔ‪ ،‬واﻟﺬي ﻛﺎن ﻣﻦ ﻧﺘﺎﺋﺠﻪ اﻓﺘﺘﺎح أول‬ ‫ﻣﻌﴫة ﻟﻠﺰﻳﺘـﻮن ﰲ اﻤﻤﻠﻜﺔ ﻛـﻮن اﻤﻨﻄﻘﺔ‬ ‫ﺗﺸﻬﺪ ﻃﻔﺮة زراﻋﻴﺔ ﻛﺒﺮة ﺣﻴﺚ ﺗُﻌﺪ ﴍﻛﺔ‬ ‫ﺗﺒـﻮك اﻟﺰراﻋﻴـﺔ أﻛـﱪ ﻣﻨﺘـﺞ ﻟﻠﻔﺎﻛﻬﺔ ﻋﲆ‬ ‫ﻣﺴﺘﻮى اﻤﻤﻠﻜﺔ‪.‬‬

‫ﺍﻟﻤﺪﻳﻨﺔ‪ :‬ﻣﺼﻠﺤﺔ ﺍﻟﺰﻛﺎﺓ ﺗﺪﻋﻮ ﺍﻟﺸﺮﻛﺎﺕ ﻭﺍﻟﻤﺆﺳﺴﺎﺕ ﺇﻟﻰ ﺳﺪﺍﺩ ﺍﻟﺰﻛﺎﺓ ﺍﻟﻤﺴﺘﺤﻘﺔ‬ ‫اﻤﺪﻳﻨﺔ اﻤﻨﻮرة ‪ -‬ﻟﻴﻨﺎ أﺑﻮ ﻋﺰة‬ ‫دﻋﺖ ﻣﺼﻠﺤـﺔ اﻟﺰﻛﺎة واﻟﺪﺧـﻞ ﰲ ﻣﻨﻄﻘﺔ اﻤﺪﻳﻨﺔ‬ ‫اﻤﻨـﻮرة ﻋﻤـﻮم ﻣﻜﻠﻔﻴﻬـﺎ ﻣـﻦ أﺻﺤـﺎب اﻤﺆﺳﺴـﺎت‬ ‫واﻟـﴩﻛﺎت إﱃ اﻤﺒـﺎدرة ﺑﺘﻘﺪﻳـﻢ اﻹﻗـﺮارات اﻟﺰﻛﻮﻳـﺔ‬ ‫وﺳـﺪاد اﻟﺰﻛﺎة اﻤﺴﺘﺤﻘﺔ ﻋﻦ أﻧﺸﻄﺘﻬﺎ ﰲ اﻤﻮﻋﺪ اﻤﺤﺪد‬ ‫ﴍﻋﺎ ً ﻟﻴﺘﻢ إﻳﺼﺎﻟﻬﺎ ﻤﺴـﺘﺤﻘﻴﻬﺎ وذﻟﻚ ﺑﺈﺗﺒﺎع ﺗﻌﻠﻴﻤﺎت‬

‫اﻤﺼﻠﺤـﺔ اﻟﺘﻲ ﺗﻬﺪف داﺋﻤﺎ إﱃ اﻟﺘﻴﺴـﺮ ﻋﲆ اﻤﻜﻠﻔﻦ‪.‬‬ ‫وأوﺿـﺢ ﻣﺪﻳﺮﻋﺎم ﻣﺼﻠﺤﺔ اﻟـﺰﻛﺎة واﻟﺪﺧﻞ ﰲ ﻣﻨﻄﻘﺔ‬ ‫اﻤﺪﻳﻨﺔ اﻤﻨﻮرة ﻋﺒﺪ اﻟﺮﺣﻤﻦ اﻟﺮﺣﻴﲇ أن ﻣﺼﻠﺤﺔ اﻟﺰﻛﺎة‬ ‫واﻟﺪﺧـﻞ ﺧﻄـﺖ ﺧﻄﻮات راﺋـﺪ ة ﰲ ﻣﺠﺎل اﺳـﺘﺨﺪام‬ ‫ﺗﻘﻨﻴﺎت اﻟﺤﺎﺳـﺐ اﻵﱄ‪ ،‬ﺣﻴﺚ أﺻﺒﺤﺖ ﺟﻤﻴﻊ إﺟﺮاءات‬ ‫اﻤﻜﻠﻔـﻦ ﺗﺘـﻢ ﻋـﻦ ﻃﺮﻳـﻖ اﻟﺸـﺒﻜﺔ اﻟﻌﻨﻜﺒﻮﺗﻴﺔ دون‬ ‫اﻟﺤﺎﺟﺔ إﱃ ﻣﺮاﺟﻌﺔ اﻤﺼﻠﺤﺔ‪ ،‬اﻷﻣﺮ اﻟﺬي أﺳﻬﻢ ﰲ إﻧﻬﺎء‬

‫إﺟﺮاءات اﻤﻜﻠﻔﻦ ﺧﺎﺻﺔ أﺻﺤﺎب اﻤﻨﺸﺄة اﻟﺠﺪﻳﺪة ‪.‬‬ ‫وأﺿـﺎف أن ﻫﺬه اﻟﺨﻄـﻮة ﺗﺄﺗﻲ ﺿﻤﻦ ﺣﺰﻣﺔ ﻣﻦ‬ ‫اﻟﺨﺪﻣﺎت اﻟﺘﻲ ﺗﻌﺘﺰم اﻤﺼﻠﺤﺔ ﺗﻨﻔﻴﺬﻫﺎ ﻗﺮﻳﺒﺎ ﻟﻠﻤﻜﻠﻔﻦ‬ ‫ﻛﻤـﺎ أن اﻤﺼﻠﺤﺔ ﻗﺎﻣﺖ ﻣﺆﺧﺮا ً ﺑﺎﺳـﺘﻘﻄﺎب ﻧﺨﺒﺔ ﻣﻦ‬ ‫اﻟﺸﺒﺎب اﻟﺴﻌﻮدي اﻤﺪرب واﻤﺆﻫﻞ ﻋﲆ ﻛﻴﻔﻴﺔ اﺳﺘﺨﺪام‬ ‫ﺗﻘﻨﻴـﺎت اﻟﺤﺎﺳـﺐ اﻵﱄ وﺗﺴـﺨﺮﻫﺎ ﻟﺨﺪﻣـﺔ وراﺣـﺔ‬ ‫اﻤﺮاﺟﻌﻦ وﻓﻘﺎ ﻟﺘﻮﺟﻴﻬﺎت ﺻﺎﺣﺐ اﻟﺴﻤﻮ اﻤﻠﻜﻲ اﻷﻣﺮ‬

‫ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ ﺑﻦ ﻣﺎﺟﺪ ﺑﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ أﻣﺮ ﻣﻨﻄﻘﺔ اﻤﺪﻳﻨﺔ‬ ‫اﻤﻨـﻮرة‪ .‬وأﻛﺪ اﻟﺮﺣﻴـﲇ أن ﺟﻤﻴﻊ اﻤﻨﺸـﺂت اﻟﺨﺎﺿﻌﺔ‬ ‫ﻟﻨﻈـﺎم اﻟﺰﻛﺎة واﻟﺪﺧﻞ ﰲ اﻤﻨﻄﻘـﺔ‪ ،‬ﺗﺘﺠﺎوب وﺗﺤﺮص‬ ‫ﻋﲆ ﺗﺴـﺪﻳﺪ اﻤﺴـﺘﺤﻘﺎت ﻋﻠﻴﻬﺎ ﰲ اﻟﻮﻗﺖ اﻤﺤﺪد ﴍﻋﺎ‬ ‫ﻣﻨﻮﻫـﺎ ً ﺑﺎﻟﺘﻌـﺎون اﻟـﺬي ﺗﺠـﺪه اﻤﺼﻠﺤﺔ ﻣـﻦ ﺟﻤﻴﻊ‬ ‫اﻟﻘﻄﺎﻋـﺎت اﻟﺤﻜﻮﻣﻴـﺔ اﻤﺨﺘﻠﻔﺔ ﺧﺎﺻـﺔ ﻣﻜﺘﺐ اﻟﻌﻤﻞ‬ ‫واﻟﺘﺄﻣﻴﻨﺎت اﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻴﺔ‪.‬‬

‫ﹼﺃﻭﻝ ﻭﺃﻫﻢ‬ ‫ﺧﻄﻮﺍﺕ‬ ‫ﻣﺤﺎﺭﺑﺔ‬ ‫ﺍﻟﻔﺴﺎﺩ‬

‫ﻋﺒﺪاﻟﺤﻤﻴﺪ اﻟﻌﻤﺮي‬

‫اﺳـﺘﻜﻤﺎﻻ ً ﻟﻠﺤﺪﻳـﺚ ﻋـﻦ ﻣﻮاﺟﻬـﺔ ﺷـﺮور اﻟﻔﺴـﺎد‪،‬‬ ‫واﻟﺘﺮاﺟـﻊ اﻟـﺬي ﻃـﺮأ ﻋﻠـﻰ ﺗﺮﺗﻴﺐ اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ ﻓـﻲ ﻣﻘﺎم‬ ‫ﻣﺤﺎرﺑﺘـﻪ ﻟﻠﺤﺪ ﻣﻦ اﻧﺘﺸـﺎره‪ ،‬أﻗـﻮل‪ :‬إ ْن أردﻧﺎ ﻓﻌـﻼً ﺑﻠﻮغ‬ ‫درﺟﺔٍ ﻣـﻦ اﻟﻘﻮة واﻟﻔﻌﺎﻟﻴﺔ ﺗﺆﻫﻠﻨﺎ ﻟﻤﺤﺎرﺑﺔ اﻟﻔﺴـﺎد؛ ﻓﺈ ﱠن‬ ‫ﻋﻠﻴﻨﺎ ﺗﺸﺨﻴﺺ اﻷﺳـﺒﺎب أو اﻟﻌﻮاﻣﻞ اﻟﺮﺋﻴﺴﺔ اﻟﺘﻲ ﺗﻐﺬﻳﻪ‪،‬‬ ‫وﻣـﻦ ﺛﻢ اﻟﻀـﺮب ﺑﻴ ٍﺪ ﻣـﻦ ﺣﺪﻳـ ٍﺪ ﻋﻠـﻰ رؤوس أﺻﺤﺎﺑﻬﺎ‪،‬‬ ‫واﻟﻌﻤـﻞ ﻋﻠﻰ ﺳـ ﱢﺪ اﻷﺑﻮاب واﻟﻨﻮاﻓﺬ اﻟﺘﻲ ﺗﺴـﻤﺢ ﺑﺘﺴـ ّﺮﺑﻪ‬ ‫واﺳﺘﺸﺮاﺋﻪ ﺑﺎﻟﻔﺘﻚِ ﻓﻲ ﻣﻘﺪّرات اﻟﺒﻼد واﻟﻌﺒﺎد‪.‬‬ ‫أﺷـﺒﻌﺖ اﻷدﺑﻴـﺎت اﻻﻗﺘﺼﺎدﻳـﺔ ﻫـﺬا اﻟﺠﺎﻧـﺐ ﺑﺤﺜـﺎ ً‬ ‫ْ‬ ‫ً‬ ‫ودراﺳﺔ‪ ،‬وﺗﻮّﺟﺘﻬﺎ ﻫﻴﺌﺔ اﻟﻨﺰاﻫﺔ اﻟﺪوﻟﻴﺔ ﺑﺎﻟﻌﻤﻞ واﻟﺘﻄﺒﻴﻖ‪،‬‬ ‫وأﺻﺒﺢ ﻣﻤﻜﻨﺎ ً ﺗﺤﻘﻴﻘﻬﺎ ﻋﻠﻰ أرض اﻟﻮاﻗﻊ‪ ،‬اﻟﻤﻄﻠﻮب ﻓﻘﻂ‬ ‫ﻷﺟﻞ ذﻟـﻚ ﻣﺰﻳﺪ ﻣﻦ اﻟﻨﻔـﻮذ واﻟﻘﻮة ﻟﻠﺠﻬـﺎت اﻟﺘﻲ ﺗﺤﺎرب‬ ‫وﺗﺠ ّﺮم ﻣﻤﺎرﺳﺎت اﻟﻔﺴﺎد‪ ،‬ﻓﻲ اﻟﺒﻠﺪ اﻟﺬي ﻳﺮﻳﺪ اﻟﻘﻴﺎم ﺑﺬﻟﻚ‪.‬‬ ‫ﻟﻌﻞ ﻣﻦ أﻫﻢ ﺗﻠﻚ اﻟﻌﻮاﻣﻞ اﻟﻤﻐﺬﻳّﺔ ﻻﺳﺘﺸﺮاء ﻧﺸﺎﻃﺎت‬ ‫اﻟﻔﺴـﺎد‪ ،‬اﻟﺘﻲ إن ﺗ ﱠﻢ اﻟﺴـﻴﻄﺮة ﻋﻠﻴﻬﺎ ﺑﻔﺎﻋﻠﻴﺔ‪ ،‬ﻓﺈن أﺟﺰاء‬ ‫ﻛﺒﻴـﺮة ﻣﻦ ﺟﺒﺎﻟـﻪ اﻟﺒﺮﻛﺎﻧﻴﺔ ﺳـﺘﻨﻄﻔﺊ ﺗﻤﺎﻣـﺎً‪ ،‬ﺑﻞ ودون‬ ‫أﻋﺒﺎء أﺧﺮى ﺳـﺘﻤﻬﺪ ﻹﻃﻔﺎء اﻟﺒﺮاﻛﻴﻦ اﻷﺻﻐﺮ ﻣﻨﻬﺎ! أﺧﻄﺮ‬ ‫ﺗﻠـﻚ اﻟﻌﻮاﻣـﻞ‪ (1) :‬أن ﻳﻜﻮن ﻫﻨـﺎك ﻣﻦ ﻳﺮى ﻧﻔﺴـﻪ ﻓﻮق‬ ‫اﻷﻧﻈﻤـﺔ‪ ،‬ﻓـﻼ ﻳﺠﺪ أﻳـﺔ ﻋﻘﺒﺔ ﺗﻘـﻒ ﺑﻮﺟﻬـﻪ‪ ،‬وﻳﺰﻳﺪ اﻷﻣﺮ‬ ‫ﺳـﻮءا ً وﺧﻄﻮرة أن ﺗﺘﺸـ ّ‬ ‫ﻈﻰ ﻋﻨـﺪ ﻗﺪﻣﻴـﻪ اﻟﻌﻘﻮﺑﺎت‪(2) .‬‬ ‫ّ‬ ‫ﺗﺮﻫﻞ ﺑﻌﺾ اﻷﻧﻈﻤﺔ‪ ،‬أو ﻣﺒﺎﻟﻐﺘﻬﺎ ﻓﻲ اﻟﺘﻌﻘﻴﺪ‪ ،‬ﻣﺎ ﻳﺪﻓﻊ إﻟﻰ‬ ‫ّ‬ ‫ﺗﺠﺎوزﻫﺎ ﺑﺄي وﺳـﻴﻠﺔ‪ (3) .‬اﺳﺘﺸـﺮاء اﻟﻔﻘﺮ وﺗﺪﻧﻲ اﻟﺪﺧﻞ‬ ‫ﻟﻠﻌﺎﻣﻠﻴﻦ ﻓﻲ اﻟﻘﻄﺎع اﻟﺤﻜﻮﻣﻲ‪ .‬وﻟﻠﺤﺪﻳﺚ ﺻﻠﺔ‪.‬‬ ‫‪aalamri@alsharq.net.sa‬‬


‫»ﺍﻟﻌﺜﻴﻢ ﻣﻮﻝ ﺍﻷﺣﺴﺎﺀ« ﻳﺤﺘﻀﻦ ﻓﻌﺎﻟﻴﺎﺕ ﻣﻠﺘﻘﻰ ﺍﻟﺘﺮﺍﺙ ﺍﻟﻌﻤﺮﺍﻧﻲ ﺍﻟﻮﻃﻨﻲ ﺍﻟﺜﺎﻧﻲ‬ ‫اﻟﺪﻣﺎم ‪ -‬اﻟﴩق‬ ‫ﻳﺪﺷـﻦ ﺻﺎﺣـﺐ اﻟﺴـﻤﻮ اﻤﻠﻜﻲ اﻷﻣﺮ‬ ‫ﺳـﻠﻄﺎن ﺑﻦ ﺳـﻠﻤﺎن ﺑﻦ ﻋﺒﺪ اﻟﻌﺰﻳﺰ رﺋﻴﺲ‬ ‫اﻟﻬﻴﺌـﺔ اﻟﻌﺎﻣﺔ ﻟﻠﺴـﻴﺎﺣﺔ واﻵﺛﺎر‪ ،‬ﺑﺤﻀﻮر‬ ‫ﺻﺎﺣﺐ اﻟﺴـﻤﻮ اﻷﻣﺮ ﺟﻠﻮي ﺑﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ‬ ‫ﺑـﻦ ﻣﺴـﺎﻋﺪ ﻧﺎﺋﺐ أﻣـﺮ اﻤﻨﻄﻘـﺔ اﻟﴩﻗﻴﺔ‬ ‫ﻧﺎﺋﺐ رﺋﻴـﺲ ﻣﺠﻠﺲ اﻟﺘﻨﻤﻴﺔ اﻟﺴـﻴﺎﺣﻴﺔ ﰲ‬

‫اﻤﻨﻄﻘـﺔ اﻟﴩﻗﻴـﺔ‪ ،‬وﺻﺎﺣﺐ اﻟﺴـﻤﻮ اﻷﻣﺮ‬ ‫ﺑـﺪر ﺑﻦ ﻣﺤﻤﺪ ﺑﻦ ﺟﻠﻮي ﻣﺤﺎﻓﻆ اﻷﺣﺴـﺎء‬ ‫رﺋﻴﺲ ﻣﺠﻠﺲ اﻟﺘﻨﻤﻴﺔ اﻟﺴـﻴﺎﺣﻴﺔ ﺑﻤﺤﺎﻓﻈﺔ‬ ‫اﻷﺣﺴﺎء‪ ،‬اﻟﻔﻌﺎﻟﻴﺎت اﻤﺼﺎﺣﺒﺔ ﻤﻠﺘﻘﻰ اﻟﱰاث‬ ‫اﻟﻌﻤﺮاﻧﻲ اﻟﻮﻃﻨﻲ اﻟﺜﺎﻧﻲ ﺑﺎﻤﻨﻄﻘﺔ اﻟﴩﻗﻴﺔ‬ ‫ﻣﺴـﺎء اﻟﻴﻮم اﻷﺣﺪ ﰲ اﻟﻌﺜﻴﻢ ﻣﻮل اﻷﺣﺴـﺎء‪،‬‬ ‫واﻟـﺬي ﺗﻨﻈﻤـﻪ اﻟﻬﻴﺌـﺔ اﻟﻌﺎﻣـﺔ ﻟﻠﺴـﻴﺎﺣﺔ‬ ‫واﻵﺛـﺎر ﺗﺤﺖ رﻋﺎﻳﺔ ﺻﺎﺣﺐ اﻟﺴـﻤﻮ اﻤﻠﻜﻲ‬

‫اﻷﻣﺮ ﻣﺤﻤـﺪ ﺑﻦ ﻓﻬﺪ ﺑﻦ ﻋﺒـﺪ اﻟﻌﺰﻳﺰ أﻣﺮ‬ ‫اﻤﻨﻄﻘﺔ اﻟﴩﻗﻴﺔ‪.‬‬ ‫وﺗﺘﻀﻤـﻦ اﻟﻔﻌﺎﻟﻴـﺎت ﻣﻌﺮض اﻟﺤﺮف‬ ‫واﻟﺼﻨﺎﻋﺎت اﻟﻴﺪوﻳﺔ ﻟﻠﺒﻨﺎء اﻟﱰاﺛﻲ اﻟﻌﻤﺮاﻧﻲ‬ ‫ﺑﺎﻤﻤﻠﻜـﺔ‪ ،‬وﻳﺘﻨـﺎول اﻤﻌـﺮض ﻧﻤـﻂ اﻟﺒﻨﺎء‬ ‫اﻟﱰاﺛـﻲ اﻟﻌﻤﺮاﻧـﻲ ﺑﺎﻟﺤﺠـﺮ واﻟﻄﻦ‪ ،‬ﻧﻤﻂ‬ ‫اﻟﺒﻨـﺎء اﻟﱰاﺛـﻲ اﻟﻌﻤﺮاﻧﻲ ﺑﻄﺮﻳﻘـﺔ اﻟﺘﻠﺒﻦ‬ ‫ﻟﻠﻄـﻦ‪ ،‬ﻧﻤـﻂ اﻟـﱰاث اﻟﻌﻤﺮاﻧـﻲ ﺑﻄﺮﻳﻘﺔ‬

‫‪28‬‬

‫اﻗﺘﺼﺎد‬

‫اﻤﺪاﻣﻴـﻚ ﻟﻠﻄـﻦ‪ ،‬ﻧﻤـﻂ اﻟـﱰاث اﻟﻌﻤﺮاﻧﻲ‬ ‫ﺑﺎﻟﻄﻦ وﺗﺤﺴـﻦ اﻟﻮاﺟﻬﺎت ﺑﺎﻟﺠﺒﺲ‪ ،‬ﻧﻤﻂ‬ ‫اﻟﺒﻨﺎء ﺑﺎﻟﺤﺠﺮ‪ ،‬و ﺻﻨﺎﻋـﺔ اﻷﺑﻮاب واﻟﻨﻮاﻓﺬ‬ ‫اﻟﺨﺸﺒﻴﺔ اﻟﺘﻲ ﺗﻌﺘﱪ ﻣﻦ اﻟﻌﻨﺎﴏ اﻷﺳﺎﺳﻴﺔ‬ ‫ﻟﻠﻤﺒﺎﻧـﻲ اﻟﱰاﺛﻴـﺔ‪ .‬ﻛﻤـﺎ ﺗﻀـﻢ اﻟﻔﻌﺎﻟﻴـﺎت‬ ‫ﻣﻌﺮﺿـﺎ ﻟﻠﺼـﻮر اﻟﱰاﺛﻴﺔ اﻟﺘـﻲ ﺗﺤﻜﻲ ﻋﻦ‬ ‫ﺗﺎرﻳﺦ اﻟﺒﻨﺎء اﻟﱰاﺛـﻲ اﻟﻌﻤﺮاﻧﻲ‪ ،‬ﻓﻀﻼ ﻋﻦ‬ ‫ﻓﻌﺎﻟﻴﺔ اﻟﺮﺳﻢ واﻟﺘﻠﻮﻳﻦ ﻟﻸﻃﻔﺎل ‪.‬‬

‫) اﻟﴩق(‬

‫ﺑﻨﺎء ﺗﺮاﺛﻲ ﻋﻤﺮاﻧﻲ ﺑﺎﻟﺤﺠﺮ واﻟﻄﻦ‬

‫ا ﺣﺪ ‪ 25‬ﻣﺤﺮم ‪1434‬ﻫـ ‪ 9‬دﻳﺴﻤﺒﺮ ‪2012‬م اﻟﻌﺪد )‪ (371‬اﻟﺴﻨﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬

‫ﻟﺮﻋﺎﻳﺘﻪ ﻣﻠﺘﻘﻰ اﻟﻤﺸﺎرﻳﻊ اﻟﺘﻨﻤﻮﻳﺔ‬

‫ﻳﻜﺮﻡ ﺍﻟﺒﻨﻚ ﺍﻟﺴﻌﻮﺩﻱ ﻟﻼﺳﺘﺜﻤﺎﺭ‬ ‫ﺃﻣﻴﺮ ﺍﻟﺸﺮﻗﻴﺔ ﱠ‬

‫»ﺯﻳﻦ ﺍﻟﺴﻌﻮﺩﻳﺔ« ﺗﻄﺮﺡ ﺁﻳﻔﻮﻥ ‪5‬‬ ‫ﻟﻠﺤﺠﺰ ﺍﻟﻴﻮﻡ‪ ..‬ﻭﺗﺒﺪﺃ ﺍﻟﺒﻴﻊ ﺍﻟﺨﻤﻴﺲ‬ ‫اﻟﺪﻣﺎم ‪ -‬اﻟﴩق‬ ‫أﻋﻠﻨـﺖ ”زﻳـﻦ اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ“ أﻧﻬﺎ‬ ‫أﺗﺎﺣﺖ ﺣﺠﺰ ﺟﻬﺎز ”آﻳﻔﻮن ‪ “5‬ﻣﻮدﻳﻞ‬ ‫”‪ “A1429‬اﻟﺠﺪﻳﺪ اﻋﺘﺒـﺎرا ً ﻣﻦ اﻟﻴﻮم‬ ‫اﻷﺣـﺪ ‪-‬ﻋـﱪ ﻣﻮﻗﻌﻬـﺎ اﻹﻟﻜﱰوﻧـﻲ‬‫‪ ،www.sa.zain.com‬ﻓﻴﻤـﺎ ﺳـﺘﻄﺮح‬ ‫اﻟﺠﻬﺎز ﻟﻠﺒﻴﻊ ﰲ ﻣﻌﺎرﺿﻬﺎ اﻟﺮﺋﻴﺴـﺔ ﻳﻮم اﻟﺨﻤﻴﺲ اﻤﻘﺒﻞ‬ ‫‪ 13‬دﻳﺴـﻤﱪ‪ .‬وأوﺿﺤـﺖ اﻟﴩﻛﺔ أﻧﻬﺎ ﺳـﺘﻄﺮح اﻟﺠﻬﺎز‬ ‫ﻣﺼﺤﻮﺑﺎ ً ﺑﺒﺎﻗـﺎت ﻣﺰاﻳﺎ اﻤﺘﻨﻮﻋﺔ‪ ،‬ﻣﻮﺿﺤﺔ أن ﻣﺸـﱰﻛﻲ‬ ‫ﺑﺎﻗﺎت ﻣﺰاﻳﺎ اﻤﻔﻮﺗﺮة )إﻳﻠﻴﺖ‪ ،‬ﺑﺮﻳﻤﻴﻮم‪ ،‬ﺳﻤﺎرت( ﺑﺈﻣﻜﺎﻧﻬﻢ‬ ‫اﻟﺤﺼـﻮل ﻋـﲆ اﻟﺠﻬﺎز واﻻﺳـﺘﻤﺘﺎع ﺑﺎﻟﺒﺎﻗﺎت اﻟﺸـﻬﺮﻳﺔ‬ ‫اﻤﻤﻨﻮﺣﺔ ﻟﻬﻢ ﻣﻦ اﻤﻜﺎﻤﺎت اﻟﺼﻮﺗﻴﺔ واﻹﻧﱰﻧﺖ واﻟﺮﺳـﺎﺋﻞ‬ ‫اﻟﻨﺼﻴـﺔ‪ ،‬ﻛﻤـﺎ ﻳﻤﻜﻦ ﻟﻠﻤﺸـﱰﻛﻦ إﻗﺘﻨﺎء ﺟﻬـﺎز آﻳﻔﻮن ‪5‬‬

‫ﻣـ��� ”زﻳﻦ“ ﻣﺼﺤﻮﺑـﺎ ً ﺑﺒﺎﻗﺔ )ﻫﻼ( ﻣﺴـﺒﻘﺔ‬ ‫اﻟﺪﻓﻊ‪ .‬وأﻛﺪت اﻟﴩﻛﺔ أﻧﻬﺎ ﺗﺴـﻌﻰ داﺋﻤﺎ ً إﱃ‬ ‫ﺗﻘﺪﻳﻢ أﻓﻀﻞ اﻟﺨﻴﺎرات ﻤﺸـﱰﻛﻴﻬﺎ ﻣﻦ ﺧﻼل‬ ‫ﺗﻮﻓـﺮ أﺣﺪث ﻣﺎ ﺗﻮﺻﻞ إﻟﻴـﻪ ﻋﺎﻟﻢ اﻻﺗﺼﺎﻻت‬ ‫وﺗﻘﻨﻴﺔ اﻤﻌﻠﻮﻣـﺎت ﰲ اﻟﻌﺎﻟﻢ‪ ،‬ﻣﻀﻴﻔﺔ أن ذﻟﻚ‬ ‫ﻳﺄﺗﻲ ﻣﺘﻮاﻓﻘﺎ ً ﻣﻊ ﻣﺎ ﺗﻮﻟﻴﻪ اﻟﴩﻛﺔ ﻣﻦ اﻫﺘﻤﺎم‬ ‫ﻛﺒﺮ ﺑﺎﻟﺪﻋـﻢ اﻤﺘﻮاﺻﻞ ﻟﺨﺪﻣﺎﺗﻬﺎ‪ ،‬ﻣﻊ ﺿﻤﺎن‬ ‫أﻋـﲆ ﻣﻌـﺪﻻت اﻟﺠﻮدة‪ ،‬ﻣـﺎ ﻳﺠﻌﻞ ﻣﺸـﱰﻛﻴﻬﺎ ﰲ ﺻﺪارة‬ ‫ﻣﺴـﺘﺨﺪﻣﻲ اﻻﺗﺼﺎﻻت اﻤﺘﻨﻘﻠﺔ ﰲ اﻤﻤﻠﻜﺔ‪ .‬ﻳﺬﻛﺮ أن ﴍﻛﺔ‬ ‫”زﻳﻦ اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ“ واﻟﺘﻲ ﺗﻤﺘﻠﻚ أﺣﺪث ﺷـﺒﻜﺔ اﺗﺼﺎﻻت‬ ‫ﻣﺘﻨﻘﻠﺔ ﰲ اﻤﻤﻠﻜﺔ ﺗﻌﻤﻞ ﻋﲆ ﺗﻘﺪﻳﻢ اﻟﺒﺎﻗﺎت واﻟﻌﺮوض ﻏﺮ‬ ‫اﻤﺴﺒﻮﻗﺔ ﻟﺘﺤﻘﻖ ﻤﺸـﱰﻛﻴﻬﺎ اﻟﺘﻮاﻓﻖ ﺑﻦ أﻓﻀﻞ اﻟﺨﺪﻣﺎت‬ ‫واﻷﺳـﻌﺎر‪ ،‬وﻟﺘﻌﺰز إرادة اﻤﺸـﱰك ﺑﺘﻮﻓﺮ ﻛﺎﻓﺔ اﻟﺨﻴﺎرات‬ ‫اﻟﺘﻲ ﺗﺘﻤﻴﺰ ﺑﺎﻤﺮوﻧﺔ ﰲ ﺑﺎﻗﺎﺗﻬﺎ وﻋﺮوﺿﻬﺎ‪.‬‬

‫ﻃﺮﺣﺖ ﺧﻤﺴﺔ أﺳﺒﺎب ﻟﺮﺑﻂ ﺣﺰام اﻣﺎن‬

‫»ﻣﺤﻤﺪ ﻳﻮﺳﻒ ﻧﺎﻏﻲ« ﺗﻄﻠﻖ‬ ‫ﺍﻟﺤﻤﻠﺔ ﺍﻟﺘﻮﻋﻮﻳﺔ »ﺗﻴ ﱠﹶﻘﻆ ﺗﺤﻴﺎ«‬ ‫اﻷﻣﺮ ﻣﺤﻤﺪ ﺑﻦ ﻓﻬﺪ ﻳﻜﺮم اﻟﺒﻨﻚ اﻟﺴﻌﻮدي ﻟﻼﺳﺘﺜﻤﺎر‬ ‫اﻟﺮﻳﺎض ‪ -‬اﻟﴩق‬ ‫ﻛﺮم ﺻﺎﺣﺐ اﻟﺴـﻤﻮ اﻤﻠﻜﻲ اﻷﻣﺮ ﻣﺤﻤﺪ‬ ‫ﺑﻦ ﻓﻬﺪ ﺑﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ أﻣﺮ اﻤﻨﻄﻘﺔ اﻟﴩﻗﻴﺔ‪،‬‬ ‫اﻟﺒﻨﻚ اﻟﺴﻌﻮدي ﻟﻼﺳﺘﺜﻤﺎر ﻋﲆ رﻋﺎﻳﺘﻪ ﻣﻠﺘﻘﻰ‬ ‫اﻤﺸﺎرﻳﻊ اﻟﺘﻨﻤﻮﻳﺔ »اﻟﻮاﻗﻊ واﻟﺘﻄﻠﻌﺎت«‪ ،‬وﻗﺪ‬

‫ﺗﺴﻠﻢ درع اﻟﺘﻜﺮﻳﻢ رﺋﻴﺲ اﻤﴫﻓﻴﺔ اﻟﺘﺠﺎرﻳﺔ‬ ‫راﻛﺎن أﺑـﻮ ردﻳـﻒ‪ ،‬ﻧﻈـﻢ اﻤﻠﺘﻘـﻰ ﻣﺠﻠـﺲ‬ ‫أﻣﺎﻧﺔ اﻤﻨﻄﻘﺔ اﻟﴩﻗﻴﺔ واﻟﻠﺠﻨﺔ اﻻﺳﺘﺸـﺎرﻳﺔ‬ ‫ﻤﺘﺎﺑﻌﺔ اﻤﺸـﺎرﻳﻊ اﻟﺘﻨﻤﻮﻳﺔ واﻟﻐﺮﻓﺔ اﻟﺘﺠﺎرﻳﺔ‬ ‫ﺑﺎﻤﻨﻄﻘﺔ اﻟﴩﻗﻴﺔ‪.‬‬ ‫وﻳﻬـﺪف اﻤﻠﺘﻘﻰ إﱃ ﺗﺴـﻠﻴﻂ اﻟﻀﻮء ﻋﲆ‬

‫)اﻟﴩق(‬

‫أﻓﻀﻞ اﻤﻤﺎرﺳﺎت واﻟﺘﺠﺎرب اﻤﻤﻴﺰة ﰲ ﺗﻨﻔﻴﺬ‬ ‫اﻤﺸﺎرﻳﻊ‪ ،‬وﻣﻨﺎﻗﺸﺔ ﻋﺪد ﻣﻦ اﻤﻮاﺿﻴﻊ اﻤﻬﻤﺔ‬ ‫وﺗﺤﻠﻴـﻞ وﺿﻊ اﻤﺸـﺎرﻳﻊ اﻟﺘﻨﻤﻮﻳﺔ واﻟﺘﻌﺮف‬ ‫ﻋﲆ اﻹﻳﺠﺎﺑﻴﺎت واﻟﺴﻠﺒﻴﺎت ﻓﻴﻬﺎ‪.‬‬ ‫وأﺷـﺎر اﻤﺪﻳﺮ اﻟﻌﺎم ﺑﺎﻟﺒﻨﻚ اﻟﺴـﻌﻮدي‬ ‫ﻟﻼﺳـﺘﺜﻤﺎر ﻣﺴـﺎﻋﺪ اﻤﻨﻴﻔـﻲ‪ ،‬إﱃ أن اﻟﺒﻨـﻚ‬

‫ﺣﺮص ﻋﲆ اﻤﺸـﺎرﻛﺔ ﺑﺎﻟﺮﻋﺎﻳـﺔ اﻧﻄﻼﻗﺎ ً ﻣﻦ‬ ‫اﻟﻘﻴﻤـﺔ اﻟﻬﺎﻣـﺔ ﻟﻔﻌﺎﻟﻴـﺎت اﻤﻠﺘﻘـﻰ ﻟﺘﺒـﺎدل‬ ‫اﻟﺘﺠـﺎرب ﺑـﻦ اﻟﺠﻬـﺎت اﻤﺸـﺎرﻛﺔ‪ ،‬واﻟﻌﻤﻞ‬ ‫ﻋﲆ إﺛﺮاء ﺧﱪات اﻟﺸـﺒﺎب اﻟﻄﻤﻮح ﻟﻠﺘﻌﺮﻳﻒ‬ ‫ﺑﺎﻟﻔـﺮص اﻻﺳـﺘﺜﻤﺎرﻳﺔ اﻤﺘﺎﺣـﺔ ﻟﺘﺤﻘﻴـﻖ‬ ‫ﺗﻄﻠﻌﺎﺗﻬﻢ‪.‬‬

‫»ﻣﺪﻥ« ﺗﺪﺷﻴﻦ ﺇﻧﺘﺎﺝ ﺃﻭﻝ ﺳﻴﺎﺭﺓ ﻧﻘﻞ ﺳﻌﻮﺩﻳﺔ ‪ -‬ﻳﺎﺑﺎﻧﻴﺔ‬ ‫ﻓﻲ ﺍﻟﺴﻌـــﻮﺩﻳﺔ ﺍﻷﺭﺑﻌـــﺎﺀ ﺍﻟﻤﻘﺒــﻞ ﻓﻲ ﺍﻟﺪﻣﺎﻡ‬ ‫اﻟﺪﻣﺎم ‪ -‬ﻟﴩق‬ ‫أﻋﻠﻨـﺖ ﻫﻴﺌﺔ اﻤـﺪن اﻟﺼﻨﺎﻋﻴﺔ‬ ‫وﻣﻨﺎﻃـﻖ اﻟﺘﻘﻨﻴـﺔ )ﻣـﺪن(‬ ‫ﻋـﻦ إﻧﺘـﺎج أول ﺳـﻴﺎرة ﻧﻘﻞ‬ ‫ﺧﻔﻴﻔﺔ اﻷرﺑﻌـﺎء اﻤﻘﺒﻞ‪ ،‬وذﻟﻚ‬ ‫ﺑﺎﻟﺘﻌﺎون ﻣﻊ ﴍﻛﺔ إﻳﺴـﻮزو‬ ‫اﻟﻌﺎﻤﻴﺔ اﻟﺘﻲ ﺗﻢ اﻻﺗﻔﺎق ﻣﻌﻬﺎ ﻣﺴﺒﻘﺎ ً‬ ‫ﺑﺘﺨﺼﻴﺺ أول ﻣﴩوع ﺻﻨﺎﻋﻲ ﰲ‬ ‫اﻤﻨﻄﻘﺔ ﻋﲆ أرض ﻣﺴـﺎﺣﺘﻬﺎ ‪120‬‬ ‫أﻟﻒ م‪ 2‬ﰲ اﻤﺪﻳﻨﺔ اﻟﺼﻨﺎﻋﻴﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬ ‫ﰲ اﻟﺪﻣـﺎم ﻹﻗﺎﻣـﺔ ﻣﺼﻨـﻊ ﻣﺘﻜﺎﻣﻞ‬ ‫ﻹﻧﺘـﺎج ﺳـﻴﺎرات وﺷـﺎﺣﻨﺎت اﻟﻨﻘﻞ‬ ‫اﻟﺨﻔﻴﻒ واﻤﺘﻮﺳﻂ‪ .‬وﺳﺮﻋﻰ اﻟﺤﻔﻞ‬ ‫وزﻳـﺮ اﻟﺘﺠﺎرة واﻟﺼﻨﺎﻋـﺔ اﻟﺪﻛﺘﻮر‬ ‫ﺗﻮﻓﻴﻖ اﻟﺮﺑﻴﻌﺔ وذﻟﻚ ﰲ ﻣﻘﺮ اﻤﺼﻨﻊ‬ ‫ﰲ اﻤﺪﻳﻨﺔ اﻟﺼﻨﺎﻋﻴﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ ﰲ اﻟﺪﻣﺎم‬ ‫اﻟﺘﺎﺑﻌﺔ ﻟـ »ﻣـﺪن«‪ .‬وﻣﻦ اﻤﺘﻮﻗﻊ أن‬ ‫ﺗﺒﻠﻎ ﻃﺎﻗﺔ إﻧﺘﺎج اﻤﴩوع اﻟﺼﻨﺎﻋﻲ‬

‫إﱃ ‪ 25‬أﻟﻒ ﺷﺎﺣﻨﺔ ﺳـﻨﻮﻳﺎ ً ﺑﺤﻠﻮل‬ ‫ﻋـﺎم ‪2017‬م‪ .‬وﺳـﻴﻌﻤﻞ اﻤﺼﻨـﻊ‬ ‫ﻋـﲆ ﺗﻮﻓـﺮ ‪ 800‬ﻓﺮﺻـﺔ ﻋﻤـﻞ‪،‬‬ ‫وﺳـﺘﺼﻞ ﺣﺠـﻢ ﺻﺎدراﺗـﻪ إﱃ‬ ‫‪ %40‬ﻣـﻦ إﺟﻤﺎﱄ إﻧﺘﺎﺟـﻪ‪ .‬وﻳﻤﺜﻞ‬ ‫اﻤـﴩوع ﻧﻘﻠـﺔ ﻧﻮﻋﻴـﺔ وﻋﻤﻼﻗـﺔ‬ ‫ﻟﻠﺼﻨﺎﻋـﺔ ﰲ اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ‪ ،‬وﻫـﻮ ﻣﻦ‬ ‫أﻫﻢ اﻤﴩوﻋﺎت ﰲ اﻤـﺪن اﻟﺼﻨﺎﻋﻴﺔ‬ ‫اﻟﺘـﻲ ﺳـﻌﺖ إﱃ ﺗﻮﻃـﻦ ﺗﻘﻨﻴـﺎت‬ ‫ﻋﺎﻤﻴـﺔ ﰲ اﻟﺼﻨﺎﻋـﺔ‪ ،‬وﺧﺼﻮﺻـﺎ ً‬ ‫ﺗﻮﻃﻦ ﺻﻨﺎﻋﺔ اﻟﺴﻴﺎرات ﻣﻦ ﺧﻼل‬ ‫إﺣـﺪى أﻛـﱪ اﻟـﴩﻛﺎت اﻟﻴﺎﺑﺎﻧﻴـﺔ‬ ‫اﻟﻌﺎﻤﻴـﺔ اﻤﺘﺨﺼﺼﺔ‪ ،‬ﻛﻤـﺎ أﻧﻬﺎ ﻣﻦ‬ ‫اﻤﴩوﻋـﺎت اﻟﺘﻲ ﻟﻬـﺎ ﻗﻴﻤﺔ ﻣﻀﺎﻓﺔ‬ ‫ﺳـﺘﻌﻮد ﻋـﲆ اﻟﻘﻄـﺎع اﻟﺼﻨﺎﻋﻲ ﰲ‬ ‫اﻤﻤﻠﻜـﺔ ﺑﻔﺘـﺢ ﻣﺠـﺎﻻت اﻟﺘﻮﻇﻴﻒ‬ ‫وﻓـﺮص اﻻﺳـﺘﺜﻤﺎر ﰲ اﻟﺼﻨﺎﻋـﺎت‬ ‫اﻤﻜﻤﻠـﺔ‪ ،‬وﺳـﻴﻔﺘﺢ اﻤـﴩوع ﺑـﺎب‬ ‫ﺗﺼﺪﻳـﺮ اﻟﺴـﻴﺎرات اﻟﻴﺎﺑﺎﻧﻴـﺔ ﻷول‬

‫د‪ .‬ﺗﻮﻓﻴﻖ اﻟﺮﺑﻴﻌﺔ‬ ‫ﻣﺮة ﰲ ﺗﺎرﻳﺦ اﻤﻤﻠﻜﺔ‪ ،‬ﻛﻤﺎ ﺳـﻴﺪﻋﻢ‬ ‫اﻤﴩوع اﻤﺼﺎﻧﻊ اﻟﻘﺎﺋﻤﺔ اﻟﺘﻲ ﺗﻨﺘﺞ‬ ‫ﻗﻄﻊ ﻏﻴﺎر أو ﻣﻮاد ﺗﺪﺧﻞ ﰲ ﺻﻨﺎﻋﺔ‬ ‫اﻟﺴﻴﺎرات واﻟﺸﺎﺣﻨﺎت‪ ،‬وﻫﻨﺎك ﻣﻮاد‬ ‫ﺳـﻴﺘﻢ ﻃﺮﺣﻬـﺎ ﻣﺴـﺘﻘﺒﻼً ﻛﻔﺮﺻﺔ‬ ‫اﺳـﺘﺜﻤﺎرﻳﺔ ﻟﺘﺘﻜﺎﻣﻞ ﻣﻨﻈﻮﻣﺔ إﻧﺘﺎج‬ ‫اﻟﺴﻴﺎرات ﰲ اﻟﺴﻌﻮدﻳﺔ‪.‬‬

‫ﻭﻓﺪ ﻭﻛﻼﺕ ﺍﻟﺴﻔﺮ ﻳﺘﻌﺮﻑ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺴﻴﺎﺣﺔ ﺍﻟﻴﻮﻧﺎﻧﻴﺔ‬ ‫ﺟﺪة ‪ -‬اﻟﴩق‬ ‫اﺳـﺘﻀﺎﻓﺖ ﻣﺠﻤﻮﻋـﺔ ﻓﻨـﺎدق‬ ‫ﺣﻴـﺎة اﻟﻌﺎﻤﻴـﺔ ﺑﺎﻟﺘﻌـﺎون ﻣـﻊ‬ ‫اﻟﺨﻄﻮط اﻟﺠﻮﻳـﺔ اﻟﱰﻛﻴﺔ‪ ،‬وﻓﺪا ً‬ ‫ﻣـﻦ ﻣﻤﺜـﲇ وﻣﺴـﺆوﱄ وﻛﺎﻻت‬ ‫اﻟﺴـﻔﺮ واﻟﺴـﻴﺎﺣﺔ اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ‬ ‫ﰲ إﻃـﺎر اﻟﺘﻌـﺎون اﻤﺸـﱰك ﻣـﻦ أﺟﻞ‬ ‫اﻟﺘﻌﺮف ﻋﲆ ﻋﻮاﻣﻞ اﻟﺠﺬب اﻟﺴـﻴﺎﺣﻲ‬ ‫اﻟﺘﻲ ﺗﺸـﺘﻬﺮ ﺑﻬـﺎ ﻣﺪﻳﻨﺔ ﺛﺴـﺎﻟﻮﻧﻴﻜﻲ‬ ‫اﻟﻴﻮﻧﺎﻧﻴـﺔ‪ ،‬واﻟﺘﻌﺮف ﻋـﲆ ﻓﻨﺪق ﺣﻴﺎة‬ ‫رﻳﺠﻨـﴘ اﻟﻮﺣﻴـﺪ ﻣـﻦ ﻓﺌـﺔ اﻟﺨﻤﺲ‬ ‫ﻧﺠﻮم ﰲ ﻫﺬه اﻤﺪﻧﻴـﺔ‪ ،‬وﻳﺘﻤﻴﺰ اﻟﻔﻨﺪق‬ ‫ﺑﻐﺮﻓـﻪ وأﺟﻨﺤﺘـﻪ وﻗﺎﻋﺎﺗـﻪ اﻟﻔﺨﻤـﺔ‬ ‫وﻧﺎدﻳـﻪ اﻟﺼﺤﻲ واﻟﻌﻼﺟـﻲ‪ .‬وﻛﺎن ﰱ‬ ‫اﺳﺘﻘﺒﺎل اﻟﻮﻓﺪ وﻛﻼء اﻟﺨﻄﻮط اﻟﺠﻮﻳﺔ‬ ‫اﻟﱰﻛﻴـﺔ وﻣﻮﻇﻔﻮ ﻓﻨﺪق ﺣﻴﺎة رﻳﺠﻨﴘ‬ ‫ﺛﺴﺎﻟﻮﻧﻴﻜﻲ‪.‬‬ ‫واﺳﺘﻤﺘﻊ اﻟﻮﻓﺪ ﺑﺎﻟﱪﻧﺎﻣﺞ اﻟﺤﺎﻓﻞ‬ ‫اﻟـﺬى أﻋﺪ ﻟﻬﻢ واﻟﺠـﻮﻻت ﻤﻮاﻗﻊ أﺛﺮﻳﺔ‬ ‫ﰲ ﻓﺮﺟﻴﻨـﺎ وﻣﺮﻛـﺰ اﻤﺪﻳﻨـﺔ اﻟﺘﺎرﻳﺨﻲ‬ ‫ﻣﻨﺜﻴﺴﺎﻟﻮﻧﻴﻜﻲ‪ ،‬رﺣﻠﺔ إﱃ ﻣﺮﻛﺰ ﺗﺠﺎري‬ ‫اﻟﺒﺤـﺮ اﻷﺑﻴﺾ اﻤﺘﻮﺳـﻂ‪ .‬وﻗﺎل ﻣﺪﻳﺮ‬ ‫داﺋﺮة اﻤﺒﻴﻌﺎت اﻟﻌﺎﻤﻴﺔ ﻟﻔﻨﺎدق ﺣﻴﺎة ﰲ‬

‫اﻤﻤﻠﻜﺔ أﻧﺲ ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ‪ ،‬إن ﻫﺬا اﻟﻨﻮع ﻣﻦ‬ ‫اﻟﻨﺸـﺎﻃﺎت ﻣﻬﻢ ﺟﺪا ً ﻟﻮﻛﻼء اﻟﺴـﻴﺎﺣﺔ‬ ‫واﻟﺴـﻔﺮ‪ ،‬ﺣﻴﺚ ﻳﻜﻮن ﺑﺈﻣﻜﺎن اﻟﻮﻛﺎﻟﺔ‬ ‫إﻋﻄـﺎء ﻣﻌﻠﻮﻣﺎت ﻛﺎﻣﻠﺔ ﻟﻠﻤﺴـﺎﻓﺮ ﻗﺒﻞ‬ ‫ذﻫﺎﺑـﻪ إﱃ ﻣﻘﺼـﺪه‪ ،‬وﻗـﺪ ﺗﻌﻤﺪﻧﺎ أن‬ ‫ﻧﻘـﻮم ﺑﺘﻌﺮﻳـﻒ ﻣﺪﻳﻨـﺔ ﺛﺴـﺎﻟﻮﻧﻴﻜﻲ‬ ‫ﻟﻠﻤﺴـﺎﻓﺮ اﻟﺴـﻌﻮدي ﻤﺎ ﺗﺘﻤﻴﺰ ﺑﻪ ﻫﺬه‬ ‫اﻤﺪﻳﻨـﺔ ﻣـﻦ ﻃﺒﻴﻌـﺔ ﺧﻼﺑـﺔ وﺛﻘﺎﻓـﺔ‬ ‫ﻋﺮﻳﻘـﺔ وﺷـﻌﺐ ﻣﻀﻴـﺎف ﺑﻄﺒﻴﻌﺘﻪ‪.‬‬ ‫ﻳﺬﻛـﺮ أن ﴍﻛﺔ ﺣﻴﺎة اﻟﻌﺎﻤﻴﺔ‪ ،‬وﻣﻘﺮﻫﺎ‬ ‫ﰲ ﺷـﻴﻜﺎﻏﻮ‪ ،‬ﻫـﻲ واﺣـﺪة ﻣـﻦ أرﻗﻰ‬ ‫ﴍﻛﺎت اﻟﻀﻴﺎﻓـﺔ ﰲ اﻟﻌﺎﻟﻢ‪ .‬واﻟﻔﻨﺎدق‬ ‫اﻟﺘﻲ ﺗﻤﻠﻜﻬﺎ وﺗﺸﻐﻠﻬﺎ أو ﺗﺪﻳﺮﻫﺎ‪ ،‬ﺗﻘﺪم‬ ‫ﺧﺪﻣﺎﺗﻬـﺎ اﻟﻔﻨﺪﻗﻴـﺔ ﰲ ‪ 44‬ﺑﻠـﺪا ً ﺣﻮل‬ ‫اﻟﻌﺎﻟﻢ‪ .‬وﻳﺒﻠﻎ ﻋﺪد ﺳﻠﺴﻠﺔ ﻓﻨﺎدق ﺣﻴﺎة‬ ‫اﻟﻌﺎﻤﻴﺔ واﻤﻨﺸـﺂت اﻟﺘﺎﺑﻌﺔ ﻟﻬﺎ أو اﻟﺘﻲ‬ ‫ﺗﺪﻳﺮﻫﺎ أو ﺗﺸﻐﻠﻬﺎ ﺗﺤﺖ إدارﺗﻬﺎ‪ ،‬أﻛﺜﺮ‬ ‫ﻣﻦ ‪ 370‬ﻓﻨﺪﻗـﺎ ً وﻣﻨﺘﺠﻌﺎ ً ﺣﻮل اﻟﻌﺎﻟﻢ‬ ‫ﺗﺤـﺖ إﻃـﺎر ﺣﻴﺎة ®‪ ،‬ﺣﻴـﺎة رﻳﺠﻨﴘ‬ ‫®‪ ،‬ﻣﻨﺘﺠﻌﺎت ﺣﻴﺎة ™‪ ،‬ﺟﺮاﻧﺪ ﺣﻴﺎة ®‬ ‫ﺑﺎرك ﺣﻴﺎة ®‪ ،‬ﺣﻴﺎة ﺑﻼﻳﺲ ®‪ ،‬أﺟﻨﺤﺔ‬ ‫ﺣﻴﺎة ﺳـﺎﻣﺮﻓﻴﻠﺪ ®‪ ،‬أﻧـﺪاز ™‪ ،‬إﺿﺎﻓﺔ‬ ‫إﱃ ﻋﻘـﺎرات ﻗﻴﺪ اﻟﺘﻄﻮﻳـﺮ واﻟﺘﻲ ﺗﻘﻊ‬ ‫ﺑﺨﻤﺲ ﻗﺎرات‪.‬‬

‫وﻗـﺪ ﺗﻢ ﺗﻮﺟﻴـﻪ دﻋـﻮة ﻣﻤﺜﻠﺔ‬ ‫ﰲ اﻟﺠﻬـﺎت اﻤﺴـﺎﻧﺪة واﻟﺪاﻋﻤـﺔ‬ ‫ﻟﻠﻤـﴩوع وﻫـﻲ وزارة اﻟﺘﺠـﺎرة‬ ‫واﻟﺼﻨﺎﻋـﺔ‪ ،‬وﻣـﺪن‪ ،‬وﺑﺮﻧﺎﻣـﺞ‬ ‫اﻟﺘﺠﻤﻌـﺎت اﻟﺼﻨﺎﻋﻴـﺔ وﴍﻛـﺔ‬ ‫إﻳﺴـﻮزو اﻟﻌﺎﻤﻴـﺔ‪ ،‬وذﻟـﻚ ﻟﺤﻀﻮر‬ ‫ﻫـﺬا اﻟﺤـﺪث اﻟﺼﻨﺎﻋـﻲ اﻤﻤﻴﺰ ﻳﻮم‬ ‫اﻷرﺑﻌـﺎء اﻤﻘﺒـﻞ ﰲ ﺗﻤـﺎم اﻟﺴـﺎﻋﺔ‬ ‫‪ 11:45‬ﺻﺒﺎﺣـﺎ ً ﻻﻓﺘﺘـﺎح اﻤﺼﻨـﻊ‬ ‫وﺗﺪﺷـﻦ أول ﻣﺮﻛﺒـﺔ ﻧﻘـﻞ ﰲ ﻣﻘﺮ‬ ‫اﻤﺼﻨﻊ ﰲ اﻤﺪﻳﻨـﺔ اﻟﺼﻨﺎﻋﻴﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬ ‫ﰲ اﻟﺪﻣﺎم‪ .‬وﻟﻠﻌﻠﻢ‪ ،‬ﻓـﺈن ﻫﻴﺌﺔ اﻤﺪن‬ ‫اﻟﺼﻨﺎﻋﻴﺔ وﻣﻨﺎﻃﻖ اﻟﺘﻘﻨﻴﺔ أﻧﺸـﺌﺖ‬ ‫ﻋﺎم ‪ ،2001‬وﺗﺘﻤﺜﻞ ﻣﺴـﺆوﻟﻴﺘﻬﺎ ﰲ‬ ‫ﺗﻄﻮﻳﺮ أراض ﺻﻨﺎﻋﻴﺔ واﺳـﺘﻘﻄﺎب‬ ‫اﻟﻘﻄـﺎع اﻟﺨـﺎص ﻟﻼﺳـﺘﺜﻤﺎر ﺑﻬﺎ‪،‬‬ ‫وﻋﻤﻠـﺖ »ﻣـﺪن« ﻋـﲆ إﻧﺸـﺎء اﻤﺪن‬ ‫اﻟﺼﻨﺎﻋﻴـﺔ ﰲ ﻣﺨﺘﻠـﻒ ﻣﻨﺎﻃـﻖ‬ ‫اﻤﻤﻠﻜـﺔ؛ ﺳـﻌﻴﺎ ً ﻣﻨﻬﺎ ﻟﺘﻨﻤﻴـﺔ اﻤﺪن‬

‫اﻟﻮاﻋﺪة‪ ،‬ﺣﻴﺚ ﺗـﴩف اﻟﻬﻴﺌﺔ ﺣﺎﻟﻴﺎ ً‬ ‫ﻋﲆ ‪ 29‬ﻣﺪﻳﻨﺔ ﺻﻨﺎﻋﻴﺔ ﻣﺎ ﺑﻦ ﻗﺎﺋﻤﺔ‬ ‫أو ﺗﺤـﺖ اﻟﺘﻄﻮﻳﺮ وﻫـﻲ‪ :‬اﻟﺮﻳﺎض‬ ‫اﻷوﱃ واﻟﺜﺎﻧﻴـﺔ واﻟﺜﺎﻟﺜﺔ‪ ،‬ﺟﺪة اﻷوﱃ‬ ‫واﻟﺜﺎﻧﻴـﺔ واﻟﺜﺎﻟﺜـﺔ واﻟﺮاﺑﻌﺔ‪ ،‬اﻟﺪﻣﺎم‬ ‫اﻷوﱃ واﻟﺜﺎﻧﻴﺔ واﻟﺜﺎﻟﺜﺔ‪ ،‬ﻣﻜﺔ اﻤﻜﺮﻣﺔ‪،‬‬ ‫اﻟﻘﺼﻴـﻢ اﻷوﱃ واﻟﺜﺎﻧﻴـﺔ‪ ،‬اﻷﺣﺴـﺎء‬ ‫اﻷوﱃ‪ ،‬اﻤﺪﻳﻨـﺔ اﻤﻨـﻮرة‪ ،‬اﻟﺨـﺮج‪،‬‬ ‫ﺳﺪﻳﺮ‪ ،‬ﺣﺎﺋﻞ‪ ،‬ﺗﺒﻮك‪ ،‬ﻋﺮﻋﺮ‪ ،‬اﻟﺠﻮف‪،‬‬ ‫ﻋﺴـﺮ‪ ،‬ﺟـﺎزان‪ ،‬ﻧﺠـﺮان‪ ،‬اﻟﺒﺎﺣـﺔ‬ ‫اﻷوﱃ واﻟﺜﺎﻧﻴـﺔ‪ ،‬اﻟﺰﻟﻔـﻲ‪ ،‬ﺷـﻘﺮاء‪،‬‬ ‫ﺣﻔـﺮ اﻟﺒﺎﻃـﻦ‪ ،‬وﻫﻨﺎك ﻣـﺪن ﺗﺤﺖ‬ ‫اﻟﺘﺨﻄﻴﻂ واﻟﺘﺼﻤﻴﻢ وﻫﻲ‪ :‬ﺳـﻠﻮى‪،‬‬ ‫اﻷﺣﺴـﺎء اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‪ ،‬راﺑـﻎ‪ ،‬اﻟﺼﻨﺎﻋﺎت‬ ‫اﻟﺤﺮﺑﻴﺔ وﺗﻄﻤﺢ ﻫﻴﺌﺔ »ﻣﺪن« ﺧﻼل‬ ‫اﻟﺨﻤـﺲ ﺳـﻨﻮات اﻤﻘﺒﻠـﺔ أن ﻳﺼﻞ‬ ‫ﻋـﺪد اﻤـﺪن اﻟﺼﻨﺎﻋﻴـﺔ إﱃ أرﺑﻌﻦ‬ ‫ﻣﺪﻳﻨﺔ ﺻﻨﺎﻋﻴﺔ ﺑﻤﺴـﺎﺣﺎت ﻣﻄﻮرة‬ ‫ﻻ ﺗﻘﻞ ﻋﻦ ‪ 160‬ﻣﻠﻴﻮن ﻣﱰ ﻣﺮﺑﻊ‪.‬‬

‫ﻫﺎﺭﻓﻲ ﻧﻴﻜﻠﺰ ﺍﻟﺮﻳﺎﺽ ﻳﻄﻠﻖ ﺍﺣﺘﻔﺎﻟﻴﺔ ﺍﻟﻜﺮﻳﺴﺘﺎﻝ‬ ‫ﺑﺎﻟﺘﻌﺎﻭﻥ ﻣﻊ ﻋﻨﺎﺻﺮ ﺳﻮﺍﺭﻓﻴﺴﻜﻲ‬ ‫اﻟﺮﻳﺎض ‪ -‬اﻟﴩق‬ ‫أﻃﻠﻖ ﰲ ﻫﺎرﰲ ﻧﻴﻜﻠﺰ اﻟﺮﻳﺎض ﻓﻌﺎﻟﻴﺔ ﻣﺸـﻮﻗﺔ‬ ‫وﻏـﺮ ﻣﺴـﺒﻮﻗﺔ ﰲ ﻋﺎﻟـﻢ اﻟﺒﻴـﻊ ﺑﺎﻟﺘﺠﺰﺋﺔ‪ ،‬إذ‬ ‫اﻛﺘـﴗ ﻣﺘﺠـﺮ ﻫـﺎرﰲ ﻧﻴﻜﻠـﺰ ﺑﺄﺟـﻮد أﻧـﻮاع‬ ‫اﻟﻜﺮﻳﺴﺘﺎل اﻟﺬي ﺗﺼﻨﻌﻪ ﴍﻛﺔ ﺳﻮارﻓﻴﺴﻜﻲ‪،‬‬ ‫ﻤﺪة ﺷـﻬﺮ ﺑﺪءا ً ﻣـﻦ ‪ 21‬ﻧﻮﻓﻤﱪ اﻤﺎﴈ‪ ،‬ﺗﺤﺖ‬ ‫رﻋﺎﻳﺔ ﺻﺎﺣﺒﺔ اﻟﺴـﻤﻮ اﻤﻠﻜﻲ اﻷﻣﺮة رﻳﻤﺎ ﺑﻨﺖ ﺑﻨﺪر‬ ‫آل ﺳﻌﻮد‪.‬‬ ‫وﻣـﻦ ﺧـﻼل ﻫـﺬه اﻟﻔﻌﺎﻟﻴـﺔ اﻟﺘﻲ ﺗﻌـﺪ ﺣﺪﺛﺎ‬ ‫ﻣﻬﻤـﺎ ﰲ ﻋﺎﻟـﻢ اﻤﻮﺿـﺔ‪ ،‬ﻳﺘـﻢ ﺗﺴـﻠﻴﻂ اﻟﻀـﻮء ﻋﲆ‬ ‫ﺗﻘﺪﻳـﻢ ﻣﻌﺮوﺿـﺎت ﻣﻜﻮﻧـﺔ ﻣﻦ ﻗﻄـﻊ اﺳـﺘﺜﻨﺎﺋ���ﺔ‬ ‫وﻣﻤﻴـﺰة اﻟﺼﻨﻊ ﺗﺤﺘـﻮي ﻋﲆ أﺣﺠﺎر وﻛﺮﻳﺴـﺘﺎﻻت‬ ‫اﻟﺴﻮارﻓﻴﺴﻜﻲ اﻟﻔﺮﻳﺪة ﻣﻦ ﺗﺼﻤﻴﻢ ﻣﻮﻫﻮﺑﻦ ﻋﺎﻤﻴﻦ‬ ‫وﺳﻌﻮدﻳﻦ ﻣﻦ ذوي اﻻﻫﺘﻤﺎم ﺑﺎﻤﻮﺿﺔ‪.‬‬ ‫وﺳﻴﺴﺘﻤﺘﻊ اﻤﺘﺴـﻮق ﺑﻌﺮض ﺗﺠﺮﻳﺪي ﻳﺤﺎﻛﻲ‬ ‫ﻃﻴـﻮرا ﺗﺤﻠـﻖ ﰲ اﻟﺴـﻤﺎء ﰲ ﺣﺮﻛـﺔ ﻣﺘﻨﺎﻏﻤﺔ ﺗﺄﴎ‬ ‫اﻟﻘﻠـﻮب وﺗﻀﻔـﻲ ﺷـﻌﻮرا ﺑﺎﻻﻧﺴـﻴﺎﺑﻴﺔ واﻟﺤﺮﻳﺔ ﰲ‬ ‫آن ﻣﻌﺎ‪ .‬ﻛﻤﺎ ﺳـﻴﺘﻢ اﻻﺣﺘﻔﺎء ﺑﺘﺸـﻜﻴﻠﺔ ﻣﻦ اﻤﺎرﻛﺎت‬ ‫اﻟﻌﺎﻤﻴﺔ واﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ ﺑﺪءا ﺑﻌﺮض ﻟﻠﻤﻼﺑﺲ اﻟﺠﺎﻫﺰة‬ ‫وﻓﺴﺎﺗﻦ اﻟﺴﻬﺮة‪ ،‬ﻣﺮورا ﺑﺎﻟﻠﺒﺎس اﻟﺘﻘﻠﻴﺪي اﻤﺰﺧﺮف‬ ‫واﻤﻼﺑﺲ اﻟﺮﺟﺎﻟﻴـﺔ اﻷﻧﻴﻘﺔ واﻧﺘﻬﺎ ًء ﺑﺎﻹﻛﺴﺴـﻮارات‬

‫اﻤﺼﻤﻤﺔ ﺑﺸﻜﻞ ﻳﺤﺒﺲ اﻷﻧﻔﺎس‪ ،‬ﻋﺎﻛﺴﺎ أﻃﻴﺎف ﻟﻮن‬ ‫ﻗﻮس ﻗﺰح ﻣﻦ ﺧﻼل أﺣﺠﺎر ﺳﻮارﻓﻴﺴﻜﻲ‪.‬‬ ‫وﻗﺎﻟﺖ اﻟﺮﺋﻴـﺲ اﻟﺘﻨﻔﻴﺬي ﻟﴩﻛـﺔ آﻟﻔﺎ اﻟﻌﺎﻤﻴﺔ‬ ‫اﻤﺤـﺪودة اﻷﻣـﺮة رﻳﻤﺎ ﺑﻨﺖ ﺑﻨـﺪر »إن اﻟﺘﻌﺎون ﺑﻦ‬ ‫ﻫﺎرﭬـﻲ ﻧﻴﻜﻠـﺰ وﺳﻮارﻓﻴﺴـﻜﻲ ﻫﻮ ﺗﻌﺎون ﻣﺸـﻮّق‬ ‫ﺑﺎﻟﻨﺴـﺒﺔ إﻟﻴﻨـﺎ‪ ،‬ﻷﻧﻨـﺎ ﻧﻌﻤﻞ ﻣﻊ ﴍﻳﻚ ﺑﻨـﻰ ﻋﲆ ﻣ ّﺮ‬ ‫ﺳـﻨﻮات ﻃﻮال ﻋﻼﻗﺎت ﻣﺘﻴﻨﺔ ﻣﻊ أﺷـﻬﺮ اﻤﺼﻤﻤﻦ‬ ‫ﰲ اﻟﻌﺎﻟـﻢ‪ ،‬وﻳﺘﻴﺢ ﻫﺬا اﻤﴩوع ﻤﺤﻼت ﻫﺎرﭬﻲ ﻧﻴﻜﻠﺰ‬ ‫ﰲ اﻟﺮﻳﺎض ﻋـﺮض اﻤﺠﻤﻮﻋﺎت اﻤﻮﺟـﻮدة ﰲ ﻫﺎرﭬﻲ‬ ‫ﻧﻴﻜﻠﺰ ﻣﻦ اﺑﺘﻜﺎر ﻣﺼ ّﻤﻤﻦ ﻣﺸـﻬﻮرﻳﻦ ﻋﺎﻤﻴﺎ ً ﺑﺸﻜﻞ‬ ‫اﺳـﺘﺜﻨﺎﺋﻲ‪ ،‬ﺑﺎﻹﺿﺎﻓـﺔ إﱃ دﻋـﻢ أﻋﻤـﺎل ﻣﺼﻤﻤـﻦ‬ ‫ﺳـﻌﻮدﻳﻦ ﺷـﺒﺎب وﺻﺎﻋﺪﻳﻦ‪ .‬وأﺑﺪى ﻓﻠﻤﻨﺞ ﻧﻠﺴﻮن‬ ‫ﻧﺎﺋﺐ رﺋﻴﺲ اﻟﻌﻤﻠﻴﺎت ﰲ ﺳﻮارﻓﻴﺴـﻜﻲ ﺑﺮوﻓﺸـﻨﺎل‬ ‫ﰲ ﻣﻨﻄﻘﺔ ﺟﻨﻮب آﺳـﻴﺎ‪ ،‬ﺑـﺄ ّن ﻫﺬه اﻤﺒـﺎدرة اﻷﺧﺮة‬ ‫اﻟﺘـﻲ ﻗﺎﻣﺖ ﺑﻬﺎ ﺳﻮارﻓﻴﺴـﻜﻲ ﺗﺜﺒـﺖ اﻟﺘﺰام اﻟﴩﻛﺔ‬ ‫ﺑﺘﻘﺪﻳـﻢ اﻟﺪﻋـﻢ إﱃ اﻤﺼﻤﻤﻦ ﰲ اﻤﻨﻄﻘـﺔ‪ ،‬وﺑﺘﺰوﻳﺪ‬ ‫ﻣﻨﺼـﺔ ﺗُﻌﺮض ﻋﻠﻴﻬـﺎ أﺣﺪث ﺗﺼﺎﻣﻴﻢ اﻟﻜﺮﻳﺴـﺘﺎل‬ ‫وأﻛﺜﺮﻫﺎ ﻋﴫﻳﺔ‪ .‬وﺳـﻴﺘﺰاﻣﻦ ﻫﺬا اﻟﺤﺪث اﻟﻜﺒﺮ ﻣﻊ‬ ‫إﻃﻼق ﻣﺠﻤﻮﻋـﺔ أﺣﺬﻳﺔ ﺗﺤﻤﻞ ﻋﻨﻮان »ﺳـﺒﺎرﻛﻠﻴﻨﺞ‬ ‫ﻛﻮﻧﱰاﺳـﺖ« ﺑﺸـﻜﻞ ﺣـﴫي ﰲ ﻣﺘﺎﺟـﺮ ﻫـﺎرﰲ‬ ‫ﻧﻴﻜﻠـﺰ ﺣﻴـﺚ ﺗﺘﻤﻴﺰ ﻫـﺬه اﻤﺠﻤﻮﻋﺔ ﺑﺘﻨـﻮع أﺣﺠﺎر‬ ‫اﻟﺴﻮارﻓﻴﺴﻜﻲ اﻤﺴﺘﺨﺪﻣﺔ ﰲ ﺗﺰﻳﻴﻨﻬﺎ‪.‬‬

‫أﺣﺰﻣﺔ اﻷﻣﺎن ﻗﺎدرة ﻋﲆ إﻧﻘﺎذ اﻟﺤﻴﺎة وﺗﻘﻠﻴﺺ اﻹﺻﺎﺑﺎت‬ ‫اﻟﺪﻣﺎم ‪ -‬اﻟﴩق‬ ‫ﺗﺴـﻌﻰ ﺣﻤﻠﺔ ‪ BMW‬اﻟﴩق اﻷوﺳﻂ ّ‬ ‫»ﺗﻴﻘﻆ‬ ‫ﺗﺤﻴـﺎ« ﻣـﻊ ﻣﺆﺳﺴـﺔ ﻣﺤﻤﺪ ﻳﻮﺳـﻒ ﻧﺎﻏﻲ‬ ‫ﻟﻠﺴﻴﺎرات‪ ،‬إﱃ ﻧﴩ اﻟﺘﻮﻋﻴﺔ ﺣﻮل أﻫﻤﻴﺔ رﺑﻂ‬ ‫ﺣﺰام اﻷﻣﺎن‪ ،‬ﺑﻬﺪف ﺗﺸـﺠﻴﻊ اﻟﺴﺎﺋﻘﻦ ﻋﲆ‬ ‫ّ‬ ‫وﺗﺤﺚ اﻤﺠﻤﻮﻋﺔ‬ ‫اﻟﺘﻔﻜﺮ ﺟﻴّـﺪا ً ﻗﺒﻞ اﻟﻘﻴﺎدة‪،‬‬ ‫اﻟﺴـﺎﺋﻘﻦ ﻋﲆ أن ﻳﻄﺮﺣﻮا ﻋﲆ أﻧﻔﺴـﻬﻢ اﻷﺳـﺌﻠﺔ‬ ‫اﻟﺘﺎﻟﻴﺔ‪:‬‬ ‫• ﻫـﻞ ﺗﺮﺑﻄﻮن ﺣﺰام اﻷﻣـﺎن ﻋﻨﺪﻣﺎ ﺗﺮﻛﺒﻮن‬ ‫اﻟﺴﻴﺎرة؟‬ ‫ّ‬ ‫• ﻫـﻞ ﺗﴫّ ون ﻋـﲆ أن ﻳﺮﺑﻂ اﻟـﺮﻛﺎب اﻟﺬﻳﻦ‬ ‫ﻳﺮاﻓﻘﻮﻧﻜﻢ ﰲ اﻟﺴﻴﺎرة ﺣﺰام اﻷﻣﺎن؟‬ ‫• ﻫﻞ ﻳﻤﻠﻚ أﻃﻔﺎﻟﻜﻢ ﻗﻴﻮد اﻟﺴـﻼﻣﺔ اﻤﻨﺎﺳـﺒﺔ‬ ‫ﻟﻮزﻧﻬﻢ وأﻋﻤﺎرﻫﻢ؟‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫ّ‬ ‫أﺛﺒﺘـﺖ اﻟﺘﺠﺎرب ﻣـﺮارا وﺗﻜـﺮارا أن أﺣﺰﻣﺔ‬ ‫اﻷﻣـﺎن ﻗﺎدرة ﻋﲆ إﻧﻘﺎذ اﻟﺤﻴﺎة وﺗﻘﻠﻴﺺ اﻹﺻﺎﺑﺎت‬ ‫ﰲ ﺣﻮادث اﻟﺴـﺮ‪ ،‬ووﻓﻘﺎ ً ﻤﻨ ّ‬ ‫ﻈﻤـﺔ اﻟﺼﺤﺔ اﻟﻌﺎﻤﻴﺔ‬ ‫‪ ،WHO‬ﻓـﺈن رﺑـﻂ ﺣـﺰام اﻷﻣـﺎن ﻳﻘﻠـﺺ ﺧﻄﺮ‬ ‫اﻟﻮﻓﺎة ﺑﺎﻟﻨﺴـﺒﺔ ﻟﺮ ّﻛﺎب اﻤﻘﺎﻋﺪ اﻷﻣﺎﻣﻴﺔ ﺑﻨﺴﺒﺔ ‪40‬‬ ‫– ‪ %50‬وﺑﺎﻟﻨﺴـﺒﺔ ﻟﺮ ّﻛﺎب اﻤﻘﺎﻋﺪ اﻟﺨﻠﻔﻴﺔ ﺑﻨﺴﺒﺔ‬ ‫‪ ،%75 – 25‬وأﻛـﺪت أن رﺑـﻂ ﺣﺰام اﻷﻣﺎن ﺧﻼل‬ ‫اﻟﻘﻴـﺎدة أو ﰲ ﺣـﺎل ﻛﻨﺘـﻢ ﻣﻜﺎن اﻟﺮاﻛـﺐ اﻷﻣﺎﻣﻲ‬ ‫ﻳﻔﺮﺿـﻪ اﻟﻘﺎﻧـﻮن ﰲ اﻟﺒﺤﺮﻳـﻦ‪ ،‬وأيّ ﺷـﺨﺺ ﻻ‬ ‫ﻳﺴـﺘﻌﻤﻞ ﺣـﺰام اﻷﻣﺎن ﺳـﻴﻐ ّﺮم‪ ،‬وﻛﺬﻟـﻚ ﻋﲆ ﻛ ّﻞ‬ ‫ﻃﻔـﻞ ﺗﺠﺎوز اﻟﻌـﺎﴍة ﻣﻦ اﻟﻌﻤـﺮ أن ﻳﺮﺑﻂ ﺣﺰام‬ ‫اﻷﻣـﺎن‪ ،‬ﺑﻴﻨﻤﺎ ﻳﺠﺐ ﺗﺜﺒﻴﺖ اﻷﻃﻔﺎل اﻟﺬﻳﻦ ﻟﻢ ﻳﺒﻠﻐﻮا‬ ‫اﻟﻌﺎﴍة ﺑﻌﺪ ﺑﻘﻴﻮد اﻟﺴﻼﻣﺔ اﻤﻨﺎﺳﺒﺔ‪.‬‬

‫)اﻟﴩق(‬

‫وأﺷـﺎرت إﱃ أن اﻟﺴـﺒﺐ اﻟﺜﺎﻟـﺚ أﻧﻪ ﺣﺴـﺐ‬ ‫أﺣﻜﺎم اﻟﻔﻴﺰﻳﺎء‪ ،‬إذا ﻛﺎﻧﺖ اﻟﺴـﻴﺎرة ﺗﺴـﺮ ﺑﴪﻋﺔ‬ ‫‪ 120‬ﻛﻠـﻢ ﰲ اﻟﺴـﺎﻋﺔ‪ ،‬ﻓﺬﻟـﻚ ﻳﻌﻨـﻲ أ ّن اﻟـﺮﻛﺎب‬ ‫وﻛ ّﻞ ﻣـﺎ ﰲ اﻟﺴـﻴﺎرة ﻳﺘﺤ ّﺮك ﺑﴪﻋـﺔ ‪ 120‬ﻛﻠﻢ ﰲ‬ ‫اﻟﺴـﺎﻋﺔ‪ .‬وأيّ ّ‬ ‫ﺗﻮﻗﻒ ﻣﻔﺎﺟـﺊ أو اﺻﻄﺪام ﻳﺤﺼﻞ‬ ‫ﻳﻤﻜﻦ أن ﻳﺆدّي إﱃ وﻓﺎة أﺣﺪ ر ّﻛﺎب اﻟﺴـﻴﺎرة اﻟﺬﻳﻦ‬ ‫ﻳﺴـﺘﻌﻤﻠﻮن ﺣﺰام اﻷﻣﺎن‪ .‬وﰲ ﺣﺎل ﺣﺼﻮل ﺣﺎدث‬ ‫ﺳﺮ‪ ،‬ﺳﻮف ﻳﻨﺪﻓﻊ اﻷﺷﺨﺎص اﻟﺬﻳﻦ ﻻ ﻳﺴﺘﻌﻤﻠﻮن‬ ‫ﺣﺰام اﻷﻣﺎن ﺗﺠﺎه ﻧﻘﻄﺔ اﻻﺻﻄﺪام‪ ،‬أو ﻳﺮﺗﻄﻢ ﺑﺄي‬ ‫ﳾء ﰲ ﻃﺮﻳﻘﻬـﻢ ﻣﺜـﻞ اﻟﺰﺟﺎج اﻷﻣﺎﻣـﻲ أو اﻤﻘﻮد‬ ‫ﺑﻘﻮّة ﻛﺒـﺮة‪ ،‬وﻣﻦ ﺛﻢ ﻓﺈن أﺣﺰﻣـﺔ اﻷﻣﺎن ﻣﺼﻤّﻤﺔ‬ ‫ﻹﻳﻘـﺎف أيّ ﺣﺮﻛـﺔ ﺧﺎرﺟﺔ ﻋﻦ اﻟﺴـﻴﻄﺮة ﻟﻠﺮﻛﺎب‬ ‫ﰲ اﻟﺴـﻴﺎرة‪ .‬أﻣﺎ اﻟﺴـﺒﺐ اﻟﺮاﺑﻊ ﻓﺈﻧـﻪ ﻣﻬﻤﺎ ﻛﺎﻧﺖ‬ ‫ﺧﱪﺗﻜـﻢ ﰲ اﻟﻘﻴـﺎدة ﺟﻴّﺪة ﻓﻬـﻲ ﻻ ﺗﻜﻔﻲ ﻟﺘﻔﺎدي‬ ‫ﺗﴫّﻓﺎت اﻟﺴﺎﺋﻘﻦ اﻵﺧﺮﻳﻦ اﻟﺘﻲ ﻳﺴﺘﺤﻴﻞ ّ‬ ‫ﺗﻮﻗﻌﻬﺎ‪.‬‬ ‫ﻓﺤﺘّﻰ أﻣﻬﺮ اﻟﺴﺎﺋﻘﻦ ﻻ ﻳﻤﻜﻦ أن ﻳﺘﺄ ّﻛﺪوا ‪%100‬‬ ‫ﻣـﻦ أﻧّﻬﻢ ﺳـﻴﺘﻤﻜﻨﻮن ﻣـﻦ ﺗﺠﻨّﺐ اﻟﺤـﺎدث اﻟﺬي‬ ‫ﻳﻜﻮن ﺳـﺒﺒﻪ ﺳـﺎﺋﻘﺎ ً آﺧﺮ‪ .‬وﺑﺎﻟﺘﺎﱄ ﻣـﻦ اﻤﻬ ّﻢ ﺟ ّﺪا ً‬ ‫ﺑﺎﻟﻨﺴﺒﺔ ﻟﻜ ّﻞ ﺳـﺎﺋﻖ وراﻛﺐ ﰲ اﻟﺴﻴﺎرة أن ﻳﺮﺑﻄﻮا‬ ‫ﺣﺰام اﻷﻣﺎن ﻛ ّﻠﻤﺎ ﻛﺎﻧﺖ اﻟﺴﻴﺎرة ﺗﺘﺤ ّﺮك‪.‬‬ ‫وﻓﻴﻤﺎ ﻳﺘﻌﻠﻖ ﺑﺎﻟﺴﺒﺐ اﻟﺨﺎﻣﺲ ﻓﺈﻧﻪ ﻻ ﻳﻤﻜﻦ‬ ‫ﻣﻌﺎﻣﻠﺔ اﻷﻃﻔﺎل ﻣﻌﺎﻣﻠﺔ اﻟﺒﺎﻟﻐﻦ‪ ،‬ﻓﺈﻧﻬﻢ ﻳﺤﺘﺎﺟﻮن‬ ‫ﺧﺎﺻﺔ ﰲ ﺳـﻴﺎرة ّ‬ ‫ﺣﻤﺎﻳﺔ ّ‬ ‫ﻣﺘﻨﻘﻠﺔ‪ .‬ﺣﺘﻰ ﻋﻤﺮ اﻟﺴﺒﻊ‬ ‫ﺳﻨﻮات‪ ،‬ﺗﻜﻮن ﻋﻈﺎم اﻷﻃﻔﺎل ﻻﺗﺰال ﰲ ﻃﻮر اﻟﻨﻤﻮ‪،‬‬ ‫ﻣ ّﻤـﺎ ﻳﻌﻨﻲ أﻧّﻪ ﻳﺠﺐ ﺣﻤﺎﻳﺘﻬﻢ ﻣـﻦ ﻗﻮّة اﻻﺻﻄﺪام‬ ‫اﻟﻨﺎﺗﺠﺔ ﻋﻦ اﻟﺤﻮادث‪ .‬ﺗﻜﻮن ﺟﻤﺎﺟﻢ اﻷﻃﻔﺎل ﻣﺮﻧﺔ‬ ‫ﺟـ ّﺪا ً ﺣﺘّﻰ أ ّن ﺻﺪﻣﺔ ﺻﻐﺮة ﻳﻤﻜﻦ أن ﺗﺘﺴـﺒّﺐ ﰲ‬ ‫ﺗﺸﻮّه اﻟﺮأس أو اﻟﻨﺨﺎع‪.‬‬

‫ﺍﻟﺒﻨﻚ ﺍﻷﻫﻠﻲ ﺷﺮﻳﻚ ﺭﺋﻴﺲ ﻟﻠﻤﺆﺗﻤﺮ‬ ‫ﺍﻟﻤﺼﺮﻓﻲ ﻭﺍﻟﻤﺎﻟﻲ ﺍﻹﺳﻼﻣﻲ ﺍﻟﺴﻨﻮﻱ ‪2012‬‬ ‫اﻟﺪﻣﺎم ‪ -‬اﻟﴩق‬ ‫ﺷـﺎرك اﻟﺒﻨـﻚ اﻷﻫﲇ ﰲ‬ ‫رﻋﺎﻳـﺔ اﻤﺆﺗﻤﺮ اﻤﴫﰲ واﻤﺎﱄ‬ ‫اﻹﺳـﻼﻣﻲ اﻟﺴـﻨﻮي ‪2012‬‬ ‫ﻟﻬﻴﺌـﺔ اﻤﺤﺎﺳـﺒﺔ واﻤﺮاﺟﻌـﺔ‬ ‫ﻟﻠﻤﺆﺳﺴـﺎت اﻤﺎﻟﻴﺔ اﻹﺳﻼﻣﻴﺔ‬ ‫)أﻳـﻮﰲ( اﻟـﺬي ﻋُ ﻘـﺪ ﺑﺎﻟﺘﻌﺎون ﻣﻊ‬ ‫اﻟﺒﻨﻚ اﻟﺪوﱄ ﻛﴩﻳﻚ رﺋﻴﺲ ﺑﺮﻋﺎﻳﺔ‬ ‫ﻣﴫف اﻟﺒﺤﺮﻳﻦ اﻤﺮﻛﺰي‪.‬‬ ‫وﺗﺄﺗﻲ رﻋﺎﻳﺔ اﻟﺒﻨﻚ اﻷﻫﲇ ﻤﺜﻞ‬ ‫ﻫﺬه اﻟﻠﻘـﺎءات اﻧﺴـﺠﺎﻣﺎ ً ﻣﻊ دوره‬

‫ﻛﺄﺣـﺪ اﻟﺒﻨﻮك اﻟﺮاﺋـﺪة ﰲ اﻤﴫﻓﻴﺔ‬ ‫اﻹﺳـﻼﻣﻴﺔ ﺣﻮل اﻟﻌﺎﻟـﻢ‪ ،‬واﻷﻫﻤﻴﺔ‬ ‫اﻟﺘـﻲ ﻳﻮﻟﻴﻬـﺎ اﻟﺒﻨﻚ ﻟﺘﻘﺪﻳـﻢ ﺣﻠﻮل‬ ‫ﺗﻤﻮﻳﻠﻴﺔ وﻣﻨﺘﺠﺎت ﻣﴫﻓﻴﺔ إﺳﻼﻣﻴﺔ‬ ‫ﻣﺒﺘﻜـﺮة ﻛﴩﻳـﻚ رﺋﻴـﺲ ‪ ،‬إﺿﺎﻓﺔ‬ ‫إﱃ ﺣﺮﺻـﻪ ﻋـﲆ اﻻﻟﺘـﺰام ﺑﺘﻄﺒﻴﻖ‬ ‫اﻤﴫﻓﻴﺔ اﻹﺳـﻼﻣﻴﺔ اﻟﺼﺤﻴﺤﺔ ﻣﻦ‬ ‫ﺧﻼل اﻟﺤﺼـﻮل ﻋﲆ ﻣﻮاﻓﻘﺔ اﻟﻬﻴﺌﺔ‬ ‫اﻟﴩﻋﻴـﺔ ﻗﺒـﻞ ﺗﻘﺪﻳـﻢ أي ﻣﻨﺘـﺞ‬ ‫أو ﺧﺪﻣـﺔ‪ .‬وأﺻﺒﺤـﺖ اﻤﻨﺘﺠـﺎت‬ ‫اﻤﴫﻓﻴﺔ اﻹﺳـﻼﻣﻴﺔ اﻟﺘـﻲ اﺑﺘﻜﺮﻫﺎ‬ ‫اﻟﺒﻨﻚ اﻷﻫـﲇ ﻣﻄﺒﱠﻘﻪ اﻟﻴﻮم ﻣﻦ ﻗِ ﺒﻞ‬

‫ﻋﺪﻳـﺪ ﻣﻦ اﻤﺼـﺎرف واﻤﺆﺳﺴـﺎت‬ ‫اﻤﺎﻟﻴﺔ اﻟﻮﻃﻨﻴﺔ واﻟﺪوﻟﻴﺔ‪ ،‬اﻷﻣﺮ اﻟﺬي‬ ‫وﺿﻊ اﻟﺒﻨـﻚ اﻷﻫﲇ ﻋﲆ رأس ﻗﺎﺋﻤﺔ‬ ‫اﻟﺒﻨﻮك ﻣﺤﻠﻴﺎ ً وإﻗﻠﻴﻤﻴـﺎ ً ودوﻟﻴﺎ ً ﻣﻦ‬ ‫ﺣﻴـﺚ ﺗﻨـﻮﱡع و اﺑﺘـﻜﺎر اﻤﻨﺘﺠـﺎت‬ ‫اﻤﴫﻓﻴﺔ اﻹﺳﻼﻣﻴﺔ‪ .‬ﻛﻤﺎ ﻳﺄﺗﻲ دﻋﻢ‬ ‫اﻟﺒﻨـﻚ اﻷﻫـﲇ ﻟﻠﻤﺆﺗﻤﺮ ﺗﻘﺪﻳـﺮا ً ﻣﻨﻪ‬ ‫ﻟﻠـﺪور اﻟﻜﺒﺮ اﻟﺬي ﺗﻘـﻮم ﺑﻪ ﻫﻴﺌﺔ‬ ‫اﻤﺤﺎﺳـﺒﺔ واﻤﺮاﺟﻌـﺔ ﻟﻠﻤﺆﺳﺴـﺎت‬ ‫اﻤﺎﻟﻴـﺔ اﻹﺳـﻼﻣﻴﺔ »اﻤﻨﻈﻤﺔ اﻟﺪوﻟﻴﺔ‬ ‫اﻷوﱃ ﰲ ﻣﺠـﺎل إﺻـﺪار ﻣﻌﺎﻳـﺮ‬ ‫اﻟﻌﻤﻞ اﻤﺎﱄ واﻤﴫﰲ اﻹﺳﻼﻣﻲ‪.‬‬


‫ﺍﻟﻬﻨﺪ ﺗﺤﺠﺐ ﻗﻨﻮﺍﺕ‬ ‫ﺳﻌﻮﺩﻳﺔ ‪ ..‬ﻭﺍﻟﻬﺰﺍﻉ‪:‬‬ ‫ﻗﻨﻮﺍﺗﻨﺎ ﺛﺎﺑﺘﺔ ﻭﺍﻟﻬﻨﻮﺩ‬ ‫ﺧﺎﺭﺝ ﺃﻫﺪﺍﻓﻨﺎ‬

‫اﻟﺮﻳﺎض ‪ -‬ﻳﻮﺳﻒ اﻟﻜﻬﻔﻲ‬ ‫ﺣﻈـﺮت اﻟﻬﻨـﺪ ﻳـﻮم أﻣـﺲ اﻷول »‪ «24‬ﻗﻨـﺎة‬ ‫ﻓﻀﺎﺋﻴﺔ‪ ،‬ﻣﻦ ﺑﻴﻨﻬﺎ ﻗﻨﻮات ﺳﻌﻮدﻳﺔ‪ ،‬وﺑﺎﻛﺴﺘﺎﻧﻴﺔ‬ ‫وﻧﻴﺒﺎﻟﻴﺔ وﺑﻨﺠﻼدﻳﺸـﻴﺔ‪ ،‬وﻗﻨـﺎة »ﻣﺎﻟﺪﻳﻒ« ﻣﻦ‬ ‫ٌ‬ ‫ﻗﻨﻮات ﻏﺮ‬ ‫ﺟﺰﻳﺮة اﻤﺎﻟﺪﻳﻒ‪ .‬ﻣﱪر ًة ذﻟـﻚ ﺑﺄﻧﻬﺎ‬ ‫ذات ﻓﺎﺋـﺪ ٍة ﻟﻠﻤﺸـﺎﻫﺪﻳﻦ ﰲ اﻟﻬﻨـﺪ‪ .‬وأن ﺟﻤﻴﻊ‬ ‫اﻟﻘﻨﻮات اﻟﺘﻲ ﺗﻢ ﺣﻈﺮﻫﺎ ﻫﻲ ﻗﻨﻮات دﻳﻨﻴﺔ وإﺧﺒﺎرﻳﺔ‬ ‫وأﺧﺮى وﺛﺎﺋﻘﻴﺔ‪ ،‬وﻟﻢ ﺗﺬﻛﺮ اﻟﺘﻘﺎرﻳﺮ اﻟﻬﻨﺪﻳﺔ اﻟﻘﻨﻮات‬ ‫اﻟﺴﻌﻮدﻳﺔ اﻤﺤﻈﻮرة‪.‬‬ ‫وﻗـﺎل رﺋﻴـﺲ ﻫﻴﺌـﺔ اﻹذاﻋـﺔ واﻟﺘﻠﻴﻔﺰﻳـﻮن‬

‫ﻋﺒﺪاﻟﺮﺣﻤـﻦ اﻟﻬﺰاع ﻟـ«اﻟﴩق«‪» :‬إن اﻹﻳﻘﺎف ﺗﻢ ﻣﻦ‬ ‫ﻗﺒـﻞ ﴍﻛﺎت ﻛﻴﺒﻞ اﻟﺘﻲ ﺗﻮزع اﻟﺨﺪﻣـﺔ ﻟﻠﺘﻠﻴﻔﺰﻳﻮن‬ ‫اﻟﻬﻨﺪي ﻋﻦ ﻃﺮﻳـﻖ اﻷﻗﻤﺎر اﻟﺼﻨﺎﻋﻴـﺔ‪ ،‬وﻟﻐﺎﻳﺔ اﻵن‬ ‫ﻻ ﻧﻌﻠـﻢ اﻟﻘﻨـﺎة اﻤﺤـﺪدة ﻫﻞ ﻫـﻲ اﻟﻘﻨـﺎة اﻷوﱃ أم‬ ‫ﻗﻨـﺎة اﻟﻘﺮآن اﻟﻜﺮﻳـﻢ أم أي ﻣﻦ اﻟﻘﻨﻮات اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ‬ ‫اﻷﺧﺮى«‪.‬‬ ‫وأوﺿـﺢ ﻗﺎﺋـﻼً‪» :‬ﻗﻨﻮاﺗﻨﺎ ﺛﺎﺑﺘﺔ وﺗﺒـﺚ ﻟﻠﻌﺎﻟﻢ‬ ‫ﻛﻠـﻪ‪ ،‬وﻟﻦ ﻳﺆﺛﺮ ﰲ ﻗﻨﻮاﺗﻨﺎ ﻓﻘﻂ أﻧﻬﺎ ﺣﺠﺒﺖ ﰲ اﻟﻬﻨﺪ‪،‬‬ ‫واﻟﻬﻨﺪ ﻟﻴﺴـﺖ ﻣﻦ أﻫﺪاﻓﻨﺎ اﻻﺳﱰاﺗﻴﺠﻴﺔ اﻟﺘﻲ ﻧﻬﺪف‬ ‫أن ﻧﺼﻞ إﻟﻴﻬﺎ‪ ،‬وﺳـﻮاء ﺑﺜـﺖ ﰲ اﻟﻬﻨﺪ أم ﻟﻢ ﺗﺒﺚ ﻫﺬا‬ ‫ﳾء ﻳﻌﻨـﻲ اﻟﺠﻬﺔ اﻟﺘﻲ أوﻗﻔﺖ اﻟﺒـﺚ‪ ،‬وﻧﺜﻖ أن ﻫﺬا‬

‫اﻟﺘﴫف ﻟـﻢ ﻳﺼﺪر ﻣـﻦ ﺣﻜﻮﻣﺔ اﻟﻬﻨـﺪ وإﻧﻤﺎ ﺟﺎء‬ ‫ﻋﻦ ﻃﺮﻳﻖ ﴍﻛﺎت ﺗﻨﻈﺮ إﱃ ﻣﺒﺪأ اﻟﺮﺑﺢ واﻟﺨﺴـﺎرة‪.‬‬ ‫ورﺑﻤﺎ ﻟﻜـﻮن ﻗﻨﻮاﺗﻨﺎ ﺗﺒﺚ ﺑﺎﻟﻠﻐـﺔ اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ﻛﺎن أﺣﺪ‬ ‫اﻷﺳﺒﺎب اﻟﺘﻲ أدت إﱃ اﻟﺤﺠﺐ‪ ،‬وﻫﺬا اﺣﺘﻤﺎل‪ ،‬وﻧﺤﻦ‬ ‫ﻧﺤﺘﺎج إﱃ أﻣﻮر اﺳـﺘﻘﺼﺎﺋﻴﺔ‪ ،‬وﻧﺴـﺘﻌﻦ ﺑﺠﻬﺎت ﰲ‬ ‫اﻟﻬﻨـﺪ أو ﰲ ﻣﺤﻄـﺔ اﻷﻗﻤﺎر اﻟﺼﻨﺎﻋﻴـﺔ ﺣﺘﻰ ﻧﺘﺄﻛﺪ‬ ‫ﻣﻦ اﻟﺴـﺒﺐ‪ ،‬ﻫﻞ ﻫـﻮ ﻷﻣﻮر ﺗﺠﺎرﻳﺔ أم ﺳﻴﺎﺳـﻴﺔ أم‬ ‫اﺟﺘﻤﺎﻋﻴـﺔ‪ ،‬ﻓﻬﻢ ﻟﻐﺎﻳﺔ اﻵن ﻟﻢ ﻳﺬﻛـﺮوا اﻤﱪرات‪ ،‬وﻻ‬ ‫ﻧﺮﻳﺪ أن ﻧﺴﺘﻌﺠﻞ اﻷﻣﻮر‪.‬‬ ‫ﻓـﴩﻛﺎت اﻟﻜﻴﺒـﻞ ﺗﻨﻈـﺮ ﻟﻠﻤﺴـﺄﻟﺔ اﻗﺘﺼﺎدﻳﺎ ً‬ ‫وﺗﺠﺎرﻳـﺎً‪ ،‬واﻟﻘﻨﺎة اﻟﺘﻲ ﻟﻴﺲ ﻋﻠﻴﻬﺎ إﻗﺒﺎل ﺗﺴـﺘﺒﺪﻟﻬﺎ‬

‫ﺑﻘﻨـﺎة أﺧﺮى أﻛﺜﺮ ﻣﺸـﺎﻫﺪة ﰲ اﻟﺒﻠﺪ اﻟﺘﻲ ﺗﺒﺚ ﻓﻴﻬﺎ‪،‬‬ ‫وﻻ َ‬ ‫ﺗﻨﺲ ﻋﺎﻣﻞ اﻟﻠﻐـﺔ‪ ،‬وﻗﻨﻮاﺗﻨﺎ ﺗﺒﺚ ﺑﺎﻟﻠﻐﺔ اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ‪،‬‬ ‫وﻫﺬه اﺣﺘﻤـﺎﻻت‪ ،‬وﻟﻜﻲ ﺗﺘ���ﺢ اﻟﺼـﻮرة أﻛﺜﺮ ﻻ ﺑﺪ‬ ‫أن ﻧﺘﻠﻘـﻰ ﻣﻌﻠﻮﻣﺎت أﻛﺜﺮ ﻣﻦ اﻟﺠﻬـﺔ اﻟﺘﻲ ﺣﺠﺒﺖ‪،‬‬ ‫وﻻﺑـﺪ أﻳﻀـﺎ ً أن ﻧﺘﺄﻛـﺪ ﻣـﻦ أي اﻷﻗﻤـﺎر اﻟﺼﻨﺎﻋﻴﺔ‬ ‫ﺗﺴﺘﻘﺒﻞ ﻗﻨﻮاﺗﻨﺎ ﻫﻨﺎك ﰲ اﻟﻬﻨﺪ‪ ،‬وﻫﻞ ﻫﻨﺎك اﺗﻔﺎﻗﻴﺎت‬ ‫ﻣﺴﺒﻘﺔ؟ وﻣﻤﺎ إﱃ ذﻟﻚ‪ ،‬وأﺗﻮﻗﻊ أﻧﻪ ﻻ ﻳﺘﻢ إﻳﻘﺎف ﻗﻨﺎة‬ ‫ﻣـﻦ ﺿﻤﻦ ﻣﺠﻤﻮﻋﺔ ﻗﻨـﻮات إﻻ ﻋﻦ ﻃﺮﻳـﻖ اﻟﻜﻴﺒﻞ‪،‬‬ ‫وﴍﻛﺎت اﻟﻜﻴﺒﻞ ﻫﻲ ﴍﻛﺎت ﺗﺠﺎرﻳﺔ وﻻ ﺗﺨﻀﻊ ﻷﻳﺔ‬ ‫ﻣﻌﺎﻳﺮ ﻣﻌﻴﻨﺔ‪ ،‬وﻫﺪﻓﻬﺎ اﻟﺮﺑﺢ واﻟﺨﺴﺎرة واﺳﺘﻘﻄﺎب‬ ‫ﻣﺰﻳﺪ ﻣﻦ اﻤﺸﺎﻫﺪﻳﻦ‪.‬‬

‫ﻋﺒﺪاﻟﺮﺣﻤﻦ اﻟﻬﺰاع‬

‫ا ﺣﺪ ‪25‬ﻣﺤﺮم ‪1434‬ﻫـ ‪ 9‬دﻳﺴﻤﺒﺮ ‪2012‬م اﻟﻌﺪد )‪ (371‬اﻟﺴﻨﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬

‫ﻣﺴﺎﺀ ﺍﻟﻴﻮﻡ ﺍﺧﺘﺘﺎﻡ »ﻣﺴﺎﺑﻘﺔ ﺍﻟﻤﻠﻚ ﻋﺒﺪﺍﻟﻌﺰﻳﺰ ﻟﺤﻔﻆ ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ ﺍﻟﻜﺮﻳﻢ« ﻓﻲ ﻣﻜﺔ ﺍﻟﻤﻜﺮﻣﺔ‬ ‫ﻣﻜﺔ اﻤﻜﺮﻣﺔ ‪ -‬اﻟﴩق‬ ‫ﻧﻴﺎﺑﺔ ﻋـﻦ ﺧﺎدم اﻟﺤﺮﻣـﻦ اﻟﴩﻳﻔﻦ اﻤﻠـﻚ »ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ ﺑﻦ‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ آل ﺳـﻌﻮد« ‪ -‬ﺣﻔﻈﻪ اﻟﻠﻪ ‪ -‬ﻳﺤﴬ وزﻳﺮ اﻟﺸـﺆون‬ ‫اﻹﺳـﻼﻣﻴﺔ واﻷوﻗـﺎف واﻟﺪﻋﻮة واﻹرﺷـﺎد‪ ،‬اﻤـﴩف اﻟﻌﺎم ﻋﲆ‬ ‫اﻤﺴـﺎﺑﻘﺎت اﻟﻘﺮآﻧﻴﺔ‪ ،‬اﻟﺸﻴﺦ »ﺻﺎﻟﺢ ﺑﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ آل اﻟﺸﻴﺦ«‬

‫اﻟﺤﻔﻞ اﻟﺨﺘﺎﻣﻲ ﻤﻨﺎﻓﺴـﺎت اﻟﺪورة اﻟﺮاﺑﻌﺔ واﻟﺜﻼﺛﻦ ﻤﺴـﺎﺑﻘﺔ‬ ‫اﻤﻠﻚ ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳـﺰ اﻟﺪوﻟﻴﺔ ﻟﺤﻔﻆ اﻟﻘﺮآن اﻟﻜﺮﻳﻢ‪ ،‬اﻟﺬي ﺳـﻴﻘﺎم‬ ‫ﻣﺴﺎء اﻟﻴﻮم ﺑﻌﺪ ﺻﻼة اﻟﻌﺸﺎء‪ ،‬وذﻟﻚ ﰲ اﻟﺪور اﻟﺜﺎﻧﻲ ﰲ أروﻗﺔ‬ ‫اﻤﺴﺠﺪ اﻟﺤﺮام‪.‬‬ ‫ورﻓـﻊ »آل اﻟﺸـﻴﺦ« ﻋﻈﻴـﻢ اﻣﺘﻨﺎﻧـﻪ ﻟﺨـﺎدم اﻟﺤﺮﻣـﻦ‬ ‫اﻟﴩﻳﻔـﻦ ﻋﲆ ﻫﺬا اﻟـﴩف اﻟﻜﺒﺮ اﻟﺬي أﺿﻔـﺎه ﻋﻠﻴﻪ ‪-‬وﻓﻘﻪ‬

‫اﻟﻠـﻪ‪ -‬ﺑﺈﻧﺎﺑﺘﻪ ﻟﺮﻋﺎﻳﺔ ﻫﺬا اﻟﺤﻔـﻞ اﻟﻘﺮآﻧﻲ اﻟﻌﺎﻤﻲ اﻟﺬي ﻳﺘﻜﺮر‬ ‫ﻛﻞ ﻋـﺎم ﰲ ﺑﻴﺖ اﻟﻠـﻪ اﻟﺤﺮام‪ ،‬وﻗﺎل »إن ﻫﺬا اﻟﺘﴩﻳﻒ وﺳـﺎم‬ ‫أﻋﺘـﺰ وأﴍف ﺑﻪ‪ ،‬ﺣﻴـﺚ رﻋﺎﻳﺔ إن اﻟﺤﻔﻞ ﺛﻤـﺮة ﻟﺘﻨﺎﻓﺲ أﺑﻨﺎء‬ ‫اﻷﻣﺔ اﻹﺳـﻼﻣﻴﺔ ﻋﲆ ﻛﺘﺎب اﻟﻠﻪ اﻟﻜﺮﻳﻢ«‪ .‬وأﻛﺪ ﻋﲆ أن ﻣﺴـﺎﺑﻘﺔ‬ ‫اﻤﻠـﻚ ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ اﻟﺪوﻟﻴﺔ ﺗﺤﻈﻰ ﺑﺎﻫﺘﻤﺎم ﻛﺒﺮ وﺗﻘﺪﻳﺮ واﺳـﻊ‬ ‫ﻣﻦ ﺟﻤﻴﻊ اﻷوﺳﺎط اﻹﺳـﻼﻣﻴﺔ ﰲ ﻣﺨﺘﻠﻒ دول اﻟﻌﺎﻟﻢ‪ ،‬ﻤﺎ ﻓﻴﻬﺎ‬

‫ﻣـﻦ ﺗﺸـﺠﻴﻊ ﻷﺑﻨـﺎء اﻷﻣﺔ ﻋـﲆ اﻤﺴـﺘﻮى اﻟﺪوﱄ‬ ‫ﺑﺎﻹﻗﺒـﺎل ﻋـﲆ ﻛﺘﺎب اﻟﻠـﻪ اﻟﻜﺮﻳﻢ ﺣﻔﻈـﺎ ً وﻋﻨﺎﻳﺔ‬ ‫وﺗﺪﺑـﺮاً‪ ،‬وﻫﻲ ﻣﺴـﺎﺑﻘﺔ ﻋﺎﻤﻴﺔ ﻣﺘﻤﻴـﺰة ‪ -‬اﻧﺘﻈﻢ‬ ‫ﻓﻴﻬﺎ ﺷـﺘﻰ اﻷﺟﻨﺎس واﻷﻟﻮان واﻷﻟﺴـﻨﺔ‪ -‬ﻛﻤﺎ أﻧﻬﺎ‬ ‫ﻣﺴـﺎﺑﻘﺔ ﺗﺨﺘﻠﻒ ﻋـﻦ ﻏﺮﻫﺎ ﻣﻦ اﻤﺴـﺎﺑﻘﺎت ﻣﻦ ﺣﻴﺚ‬ ‫ﻣﻀﻤﻮن اﻟﺘﻨﺎﻓﺲ‪ ،‬واﻤﻜﺎن اﻟﺘﻲ ﻳﻨﺘﻈﻢ ﻋﻘﺪﻫﺎ ﻓﻴﻪ‪.‬‬

‫‪culture@alsharq.net.sa‬‬

‫‪29‬‬

‫اﻟﻔﻴﺼﻞ ﻳﻔﺘﺘﺢ اﻟﺪورة اﻟﺤﺎدﻳﺔ واﻟﻌﺸﺮﻳﻦ ﻟﻠﻤﺠﻤﻊ اﻟﻔﻘﻬﻲ اﺳﻼﻣﻲ ﻓﻲ ﻣﻜﺔ اﻟﻤﻜﺮﻣﺔ‬

‫ﺧﺎﺩﻡ ﺍﻟﺤﺮﻣﻴﻦ ﺍﻟﺸﺮﻳﻔﻴﻦ‪ :‬ﺍﻟﺘﻜﻔﻴﺮ ﻭﺍﻟﺪﻋﻮﺍﺕ ﺍﻟﻄﺎﺋﻔﻴﺔ ﺃﺧﻄﺮ‬ ‫ﻭﺍﻟﺘﺼﺪﻱ ﻟﻬﺎ ﺍﻟﺘﺤﺪﻱ ﺍﻷﻛﺒﺮ ﻟﻌﻠﻤﺎﺀ ﺍﻷﻣﺔ‬ ‫ﻓﺘﻦ ﺍﻟﻴﻮﻡ‪..‬‬ ‫ﱢ‬ ‫ﻣﻜﺔ اﻤﻜﺮﻣﺔ ‪ -‬اﻟﺰﺑﺮ اﻷﻧﺼﺎري‬ ‫ﻗـﺎل ﺧـﺎدم اﻟﺤﺮﻣـﻦ اﻟﴩﻳﻔـﻦ اﻤﻠـﻚ ﻋﺒﺪاﻟﻠـﻪ ﺑﻦ‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ ﰲ ﻛﻠﻤﺔ أﻟﻘﺎﻫﺎ ﺑﺎﻹﻧﺎﺑﺔ ﻋﻨﻪ أﻣﺮ ﻣﻨﻄﻘﺔ ﻣﻜﺔ‬ ‫اﻤﻜﺮﻣﺔ ﺻﺎﺣﺐ اﻟﺴـﻤﻮ اﻤﻠﻜﻲ اﻷﻣﺮ ﺧﺎﻟﺪ اﻟﻔﻴﺼﻞ‪ ،‬ﰲ‬ ‫اﻓﺘﺘـﺎح اﻟﺪورة اﻟﺤﺎدﻳـﺔ واﻟﻌﴩﻳﻦ ﻟﻠﻤﺠﻤـﻊ اﻟﻔﻘﻬﻲ‬ ‫اﻹﺳـﻼﻣﻲ‪ ،‬أﻣـﺲ‪ ،‬ﰲ راﺑﻄﺔ اﻟﻌﺎﻟﻢ اﻹﺳـﻼﻣﻲ ﰲ ﻣﻜﺔ‪،‬‬ ‫»إن اﻟﻔﺘـﻦ ﻫـﻲ ﻣﻦ أﺧﻄـﺮ اﻟﺘﺤﺪﻳـﺎت اﻟﺘﻲ ﻋـﺎدت اﻟﻴﻮم‬ ‫ﻟﻠﻈﻬﻮر‪ ،‬ﻣﻮاﻛﺒﺔ ﻟﻠﻤﺴﺘﺠﺪات اﻟﻌﺎﻤﻴﺔ‪ ،‬وأﻋﻈﻤﻬﺎ ﺧﻄﺮا ً ﻓﺘﻨﺔ‬ ‫اﻟﺘﻜﻔـﺮ‪ ،‬وﻓﺘﻨﺔ اﻟﺪﻋﻮات اﻟﻄﺎﺋﻔﻴﺔ«‪ ،‬ﻣﺸـﺮا ً إﱃ أن اﻟﺘﺼﺪي‬ ‫ﻟﻬـﺬه اﻟﻔﺘﻦ ودﺣﺮﻫﺎ ﻫﻮ اﻟﺘﺤﺪي اﻷﻛﱪ اﻟﺬي ﻳﻮاﺟﻪ اﻟﻌﻠﻤﺎء‬ ‫اﻤﺸﺎرﻛﻦ ﰲ اﻤﺆﺗﻤﺮ‪.‬‬ ‫وأوﺿـﺢ ﺧﺎدم اﻟﺤﺮﻣﻦ اﻟﴩﻳﻔﻦ »أن اﻤﻤﻠﻜﺔ اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ‬ ‫اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ ﺣﺬرت وﻻﺗﺰال ﻣﻦ ﻫﺬه اﻟﻔﺘـﻦ‪ ،‬وﻧﺒﻬﺖ إﱃ أﻧﻬﺎ‬ ‫ﰲ ﻏﺎﻳـﺔ اﻟﺨﻄـﻮرة‪ ،‬ﻤﺎ ﺗﺴـﺒﺒﻪ ﻣﻦ ﺷـﻖ ﺻﻒ اﻤﺴـﻠﻤﻦ‪،‬‬ ‫وﺗﻜﻔﺮﻫـﻢ‪ ،‬واﺳـﺘﺜﺎرة ﻣﺸـﺎﻋﺮﻫﻢ اﻟﻄﺎﺋﻔﻴﺔ‪ ،‬ﺑـﻞ وإﺣﺪاث‬ ‫اﻟﺼﺪام ﺑﻴﻨﻬﻢ‪ ،‬واﺳـﺘﺒﺎﺣﺔ دﻣﺎﺋﻬـﻢ«‪ ،‬ﻣﺒﻴﻨﺎ ً أﻧﻪ ﻟﻴﺲ أﺧﻄﺮ‬ ‫ﻋﲆ ﺟﺴـﺪ اﻷﻣﺔ ﻣﻦ ﻫﺬه اﻟﻔﺘﻦ اﻟﺘﻲ ﺑﺮئ اﻟﻠﻪ ورﺳـﻮﻟﻪ ﻣﻦ‬ ‫أﻫﻠﻬﺎ ﻣﺤﺬرا ً ﻣﻦ ﺧﻄﻮرﺗﻬـﺎ )إ ِ ﱠن ا ﱠﻟﺬِﻳ َﻦ َﻓ ﱠﺮ ُﻗﻮا دِﻳﻨَﻬُ ْﻢ َو َﻛﺎﻧُﻮا‬ ‫ﳾ ٍء إِﻧ ﱠ َﻤﺎ أ َ ْﻣ ُﺮ ُﻫ ْﻢ إ َِﱃ اﻟ ﱠﻠﻪِ ﺛ ُ ﱠﻢ ﻳُﻨَﺒﱢﺌُﻬُ ْﻢ ِﺑ َﻤﺎ‬ ‫ِﺷـﻴَﻌﺎ ً َﻟ ْﺴ َﺖ ِﻣﻨْﻬُ ْﻢ ِﰲ َ ْ‬ ‫َﻛﺎﻧُﻮا ﻳ َْﻔﻌَ ﻠُﻮ َن(‪.‬‬ ‫وﺧﺎﻃـﺐ اﻤﻠﻚ ‪-‬ﺣﻔﻈـﻪ اﻟﻠـﻪ‪ -‬اﻟﻌﻠﻤﺎء اﻤﺸـﺎرﻛﻦ ﰲ‬ ‫اﻤﺆﺗﻤـﺮ ﻗﺎﺋﻼً »اﻹﺳـﻼم ﻛﻤﺎ ﻫـﻮ ﻣﻌﺮوف ﻛﺎن ﻗـﺎدرا ً ﻋﱪ‬ ‫اﻟﺘﺎرﻳـﺦ وﻻﻳﺰال ﻋﲆ اﺳـﺘﻴﻌﺎب ﻛﻞ اﻤﺘﻐـﺮات اﻟﻄﺎرﺋﺔ ﻋﲆ‬ ‫ﺣﻴﺎة اﻤﺴﻠﻤﻦ‪ ،‬ﻷﻧﻪ ﻣﻦ ﻓﻀﻞ اﻟﻠﻪ ﻋﲆ أﻣﺔ اﻹﺳﻼم أن ﻗﻴّﺾ‬

‫ﺟﺎﻧﺐ ﻣﻦ اﻓﺘﺘﺎح اﻟﺪورة اﻟﺤﺎدﻳﺔ واﻟﻌﴩﻳﻦ‬ ‫ﻟـﻜﻞ زﻣﻦ ﻧﺨﺒﺔ ﻣﻦ اﻟﻌﻠﻤـﺎء واﻟﻔﻘﻬﺎء اﻟﺮاﺳـﺨﻦ ﰲ اﻟﻌﻠﻢ‬ ‫أﻣﺜﺎﻟﻜﻢ‪ ،‬أﺣﺴـﻨﻮا دوﻣﺎ ً اﻟﺘﻌﺎﻣﻞ ﻣﻊ ﻫﺬه اﻤﺘﻐﺮات‪ ،‬وﻗﺪﻣﻮا‬ ‫ﻟﻬـﺎ اﻟﺤﻠـﻮل اﻟﴩﻋﻴﺔ ﺑﻤﺎ ﻻ ﻳﻌـﺎرض اﻟﺜﻮاﺑﺖ اﻹﺳـﻼﻣﻴﺔ‪،‬‬ ‫ﻣﻨﻄﻠﻘﻦ ﻣﻦ ﻣﺮوﻧﺔ ﻫﺬا اﻟﺪﻳﻦ اﻟﻘﻴﻢ ووﺳﻄﻴﺘﻪ‪ ،‬اﻟﺘﻲ ﺣﻘﻘﺖ‬ ‫ﻫﺬا اﻟﺘﻮازن اﻟﻔﺮﻳﺪ ﺑﻦ اﻟﺜﺎﺑﺖ واﻤﺘﻐﺮ ﰲ اﻤﺠﺘﻤﻊ اﻤﺴﻠﻢ«‪.‬‬ ‫ﻣـﻦ ﺟﺎﻧﺒﻪ‪ ،‬ﻗﺎل ﻣﻔﺘﻲ ﻋﺎم اﻤﻤﻠﻜﺔ اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ‬

‫ﺃﺭﺑﻌﺔ ﻣﺤﺎﻭﺭ ﻳﻨﺎﻗﺸﻬﺎ ﺍﻟﺨﻄﺎﺏ ﺍﻟﺜﻘﺎﻓﻲ‬ ‫ﺍﻟﺨﺎﻣﺲ ﻏﺪ ﹰﺍ ﻓﻲ ﻣﺮﻛﺰ ﺍﻟﺤﻮﺍﺭ ﺍﻟﻮﻃﻨﻲ‬ ‫اﻟﺮﻳﺎض ‪ -‬اﻟﴩق‬ ‫ﺣـﺪّد ﻣﺮﻛـﺰ اﻤﻠـﻚ ﻋﺒـﺪ اﻟﻌﺰﻳﺰ‬ ‫ﻟﻠﺤـﻮار اﻟﻮﻃﻨﻲ أرﺑﻌـﺔ ﻣﺤﺎور‬ ‫رﺋﻴﺴـﺔ ﻟﻠﻘـﺎء اﻟﺨﻄـﺎب اﻟﺜﻘﺎﰲ‬ ‫اﻟﺨﺎﻣـﺲ‪ ،‬اﻟـﺬي ﺳـﻴﻌﻘﺪ ﺗﺤﺖ‬ ‫»اﻟﺜﻮاﺑـﺖ اﻟﻮﻃﻨﻴـﺔ ﻟﻠﺨﻄـﺎب‬ ‫اﻟﺜﻘـﺎﰲ اﻟﺴـﻌﻮدي«‪ ،‬وﺗﻨﻄﻠـﻖ أوﱃ‬ ‫ﺟﻠﺴـﺎﺗﻪ ﺑﻌﺪ ﻏﺪ اﻟﺜﻼﺛـﺎء ‪ 27‬ﻣﺤﺮم‬ ‫‪1434‬ﻫــ‪ ،‬اﻤﻮاﻓـﻖ ‪ 12‬دﻳﺴـﻤﱪ‬ ‫‪2012‬م‪.‬‬ ‫ﻛﻤﺎ ﺳـﻴﻘﺪم ﻋﺪد ﻣـﻦ اﻤﻔﻜﺮﻳﻦ‬ ‫واﻤﺜﻘﻔـﻦ واﻤﺜﻘﻔـﺎت أوراق ﻋﻤـﻞ ﰲ‬ ‫اﻟﻠﻘﺎء ودراﺳـﺎت ﺗﺴـﺎﻋﺪ اﻤﺸـﺎرﻛﻦ‬ ‫واﻤﺸـﺎرﻛﺎت ﰲ ﺗﻜﻮﻳﻦ ﺗﺼﻮر أﻓﻀﻞ‬ ‫ﰲ اﻟﻨﻘﺎﺷـﺎت اﻟﺘﻲ ﺳـﺘﺪور ﺣﻮل ﻛﻞ‬ ‫ﻣﺤﻮر‪ .‬ﻛﻤﺎ ﻳﻘﺪم ﻛﻞ ﻣﻦ اﻟﺸﻴﺦ ﻣﺤﻤﺪ‬ ‫اﻟﺴـﻌﻴﺪي‪ ،‬واﻟﺪﻛﺘـﻮر ﻋﺒﺪاﻟﺮﺣﻤـﻦ‬ ‫اﻟﺤﺒﻴﺐ‪ ،‬واﻟﺪﻛﺘﻮرة ﻫـﺪى اﻟﺪﻟﻴﺠﺎن‪،‬‬ ‫واﻟﺪﻛﺘﻮرة ﻓﻮزﻳﺔ اﻟﺒﻜﺮ أوراق اﻟﻌﻤﻞ ﰲ‬ ‫اﻟﻠﻘﺎء‪ .‬وأوﺿﺢ اﻷﻣﻦ اﻟﻌﺎم ﻤﺮﻛﺰ اﻤﻠﻚ‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ ﻟﻠﺤﻮار اﻟﻮﻃﻨﻲ ﻓﻴﺼﻞ ﺑﻦ‬ ‫ﻣﻌﻤـﺮ‪ ،‬أن اﻤﺮﻛﺰ وﺿﻊ أرﺑﻌﺔ ﻣﺤﺎور‬ ‫رﺋﻴﺴﺔ ﺳـﻴﺪور ﺣﻮﻟﻬﺎ ﻧﻘﺎش وﺣﻮار‬ ‫اﻤﺸﺎرﻛﻦ واﻤﺸﺎرﻛﺎت‪ ،‬اﻟﺬﻳﻦ ﻳﻤﺜﻠﻮن‬ ‫ﻣﺨﺘﻠﻒ أﻃﻴﺎف اﻤﺠﺘﻤﻊ‪ ،‬وﺳـﻴﺘﻨﺎول‬ ‫اﻤﺤـﻮر اﻷول‪ ،‬اﻟﺜﻮاﺑـﺖ اﻟﻮﻃﻨﻴـﺔ‬ ‫اﻟﺴﻌﻮدﻳﺔ ﰲ ﺿﻮء اﻤﺤﺪدات اﻟﴩﻋﻴﺔ‪،‬‬ ‫واﻟﺘﺎرﻳﺨﻴﺔ‪ ،‬واﻤﺤـﻮر اﻟﺜﺎﻧﻲ‪ ،‬اﻟﺜﻮاﺑﺖ‬ ‫اﻟﻮﻃﻨﻴﺔ اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ ﰲ ﺿﻮء اﻤﺤﺪدات‬ ‫اﻹﻧﺴﺎﻧﻴﺔ‪ ،‬واﻟﺤﻀﺎرﻳﺔ‪ ،‬ﻛﻤﺎ ﺳﻴﺘﻨﺎول‬ ‫اﻤﺤـﻮر اﻟﺜﺎﻟـﺚ‪ ،‬اﺧﱰاﻗـﺎت اﻟﺜﻮاﺑـﺖ‬ ‫اﻟﻮﻃﻨﻴﺔ اﻟﺴﻌﻮدﻳﺔ ﰲ اﻟﺨﻄﺎب اﻟﺜﻘﺎﰲ‪،‬‬ ‫ﻓﻴﻤﺎ ﺳﻴﺨﺼﺺ اﻤﺤﻮر اﻟﺮاﺑﻊ ﻟﻠﺤﻮار‬ ‫ﺣـﻮل رؤﻳﺔ ﻣﺴـﺘﻘﺒﻠﻴﺔ ﻟﺨﻄﺎب ﺛﻘﺎﰲ‬ ‫ﺳـﻌﻮدي ﻣﻠﺘـﺰم ﺑﺎﻟﺜﻮاﺑـﺖ اﻟﻮﻃﻨﻴﺔ‪.‬‬ ‫وأﻛﺪ ﺑﻦ ﻣﻌﻤﺮ‪ ،‬أن اﻤﺮﻛﺰ ﻣﻨﺬ ﺗﺄﺳﻴﺴﻪ‬ ‫وﻫـﻮ ﻳﻌﻤﻞ ﻋﲆ إﺷـﺎﻋﺔ ﺛﻘﺎﻓﺔ اﻟﺤﻮار‬ ‫وﻃﺮح اﻟـﺮؤى ﺣﻮل اﻟﻘﻀﺎﻳﺎ اﻟﻔﻜﺮﻳﺔ‬ ‫اﻟﺘـﻲ ﺗﻬـﻢ اﻤﺜﻘﻔـﻦ واﻤﻔﻜﺮﻳـﻦ ﻋﲆ‬

‫رﺋﻴﺲ ﻫﻴﺌﺔ ﻛﺒﺎر اﻟﻌﻠﻤﺎء ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ ﺑﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ آل اﻟﺸـﻴﺦ‪،‬‬ ‫ﰲ ﻛﻠﻤﺘـﻪ‪ ،‬إن اﻟﺮاﺑﻄﺔ ﺣﺮﺻﺖ ﻋﲆ ﺗﻨﻈﻴﻢ ﻫﺬا اﻤﺆﺗﻤﺮ اﻟﺬي‬ ‫ﻳﺒﺤﺚ اﻟﻘﻀﺎﻳﺎ اﻤﺴـﺘﺠﺪة ﺳـﻮاء ﰲ اﻷﺣﻮال اﻟﺸـﺨﺼﻴﺔ أو‬ ‫ﰲ اﻟﺠﻨﺎﻳـﺎت أو اﻟﻌﺒﺎدات أو اﻤﻌﺎﻣﻼت‪ ،‬ﻣـﻦ ﺧﻼل إﺑﺮازﻫﺎ‬ ‫وﻧﴩﻫـﺎ ﺣﺘﻰ ﻳﺴـﺘﻔﻴﺪ اﻟﻨـﺎس ﻣﻨﻬﺎ‪ ،‬ﻛﻤﺎ أﻧﻬﺎ ﺗﺴـﺘﻀﻴﻒ‬ ‫ﻋﻠﻤﺎء ﻣـﻦ ﻣﺨﺘﻠﻒ اﻟﻌﺎﻟﻢ اﻹﺳـﻼﻣﻲ ﻟﺘﻘﺪﻳﻢ ﺑﺤﻮث ﺿﺎﻓﻴﺔ‬

‫)ﺗﺼﻮﻳﺮ‪ :‬ﻫﺎدي اﻟﻌﺼﻴﻤﻲ(‬ ‫وﻣﺆﺻﻠﺔ ﺑﺎﻟﺪﻟﻴﻞ اﻟﴩﻋﻲ ﰲ ﻫﺬه اﻟﻘﻀﺎﻳﺎ‪.‬‬ ‫وأﺷـﺎر إﱃ أن ﺗﻨﻈﻴﻢ اﻤﺆﺗﻤﺮات اﻟﻌﻠﻤﻴﺔ ﻣﻬﻢ ﻷن اﻟﺮأي‬ ‫اﻟﺠﻤﺎﻋﻲ أﻓﻀﻞ ﻣﻦ رأي اﻟﻮاﺣﺪ‪ ،‬وﺗﺪارﺳـﻬﺎ ﻋﲆ ﻫﺬا اﻟﻨﺤﻮ‬ ‫أﻗـﺮب إﱃ اﻟﺼﻮاب ﻣﻤﺎ ﻟﻮ اﺟﺘﻬﺪ ﻓﻴﻬﺎ ﺑﺎﺣﺚ واﺣﺪ‪ ،‬ﺷـﺎﻛﺮا ً‬ ‫اﻟﺮاﺑﻄﺔ ﻋﲆ ﺗﻨﻈﻴﻢ ﻫﺬا اﻟﻨﻮع ﻣﻦ اﻤﺆﺗﻤﺮات اﻟﺘﻲ ﺗﺒﻦ ﻛﻤﺎل‬ ‫اﻟﴩﻳﻌﺔ وﺻﻼﺣﻴﺘﻬﺎ ﻟـﻜﻞ زﻣﺎن وﻣﻜﺎن‪ ،‬وأن اﻟﻨﻘﺺ ﻟﻴﺲ‬

‫ﻓﻴﻬﺎ‪ ،‬وإﻧﻤﺎ ﻓﻴﻨﺎ ﻧﺤﻦ‪.‬‬ ‫ﺑـﺪوره‪ ،‬أوﺿﺢ أﻣـﻦ ﻋـﺎم اﻟﺮاﺑﻄﺔ اﻟﺪﻛﺘـﻮر ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ‬ ‫اﻟﱰﻛﻲ‪ ،‬أن اﻤﺠﻤﻊ ﰲ ﻫﺬه اﻟﺪورة أوﱃ اﻫﺘﻤﺎﻣﺎ ً ﻛﺒﺮا ً ﺑﺎﻷﴎة‬ ‫اﻤﺴـﻠﻤﺔ ﻹﺑﺮاز ﻣﻜﺎﻧﺘﻬـﺎ‪ ،‬وﺣﻤﺎﻳﺘﻬﺎ ﻣﻦ أﺧﻄـﺎر اﻟﺘﺤﺪﻳﺎت‬ ‫اﻤﺤﺪﻗﺔ ﺑﻬﺎ‪ ،‬ﻓﻬﻲ ﻧﻮاة اﻤﺠﺘﻤﻊ اﻹﺳﻼﻣﻲ‪.‬‬ ‫وﻗـﺎل اﻟﱰﻛﻲ إن ﻣﻦ أﻫﻢ اﻷﻣـﻮر ﰲ ﻫﺬه اﻤﺮﺣﻠﺔ اﻟﻌﻤﻞ‬ ‫ﺑﺄﻗـﴡ ﻣﺎ ﻳﻤﻜـﻦ ﻣﻦ اﻟﺠﻬـﺪ ﻋﲆ ﺗﺂﻟـﻒ وﺟﻤـﻊ ﻛﻠﻤﺘﻬﺎ‪،‬‬ ‫وﻣﻌﺎﻟﺠﺔ اﻟﺨﻼف ﺑﻦ أﺑﻨﺎﺋﻬﺎ ﺑﺎﻻﺣﺘﻜﺎم إﱃ ﺟﻬﺎت إﺳﻼﻣﻴﺔ‬ ‫ﻣﻌﺘﱪة‪ ،‬ﰲ ﺿﻮء ﻛﺘﺎب اﻟﻠﻪ وﺳـﻨﺔ رﺳـﻮﻟﻪ ﺻـﲆ اﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ‬ ‫وﺳـﻠﻢ‪ ،‬ﻣﺸـﺮا ً إﱃ أن اﻤﺠﻤـﻊ اﻟﻔﻘﻬـﻲ اﻹﺳـﻼﻣﻲ ﻣﻦ أﻫﻢ‬ ‫اﻟﺠﻬـﺎت اﻟﺘﻲ ﺗﻌﻤﻞ ﻟﻬﺬه اﻟﻐﺎﻳﺔ اﻟﺴـﺎﻣﻴﺔ‪ ،‬وذﻟﻚ ﻣﻦ ﺧﻼل‬ ‫ﺗﻨـﺎول اﻟﻘﻀﺎﻳـﺎ اﻟﻔﻘﻬﻴـﺔ اﻟﻌﺎﻣﺔ ﺗﻨـﺎوﻻ ً ﺟﻤﺎﻋﻴـﺎً‪ ،‬ﻳﺘﻤﻴﺰ‬ ‫ﺑﺎﺳﺘﻘﺼﺎء ﰲ اﻟﺒﺤﺚ وﺷﻤﻮﻟﻴﺔ ﰲ اﻟﻨﻈﺮ‪.‬‬ ‫وﻛﺸـﻒ أﻣﻦ ﻋﺎم اﻤﺠﻤﻊ اﻟﻔﻘﻬـﻲ اﻟﺪﻛﺘﻮر ﺻﺎﻟﺢ ﺑﻦ‬ ‫زاﺑﻦ اﻤﺮزوﻗﻲ‪ ،‬ﰲ ﻛﻠﻤﺘﻪ‪ ،‬أن اﻤﺠﻤﻊ ﻧﻈﻢ ﻓﻴﻤﺎ ﺳﺒﻖ ﻋﴩﻳﻦ‬ ‫دورة ﺻﺪر ﻋﻨﻬﺎ أﻛﺜﺮ ﻣﻦ ‪ 120‬ﻗﺮارا ً وﺑﻴﺎﻧﺎ ً ﺗﺮﺟﻤﺖ إﱃ ﻋﺪد‬ ‫ﻣﻦ اﻟﻠﻐﺎت اﻷﺟﻨﺒﻴﺔ‪ ،‬ﻛﻤﺎ ﻋﻘﺪ ﻋﺪدا ً ﻣﻦ اﻤﺆﺗﻤﺮات واﻟﻨﺪوات‪.‬‬ ‫وأﺷـﺎر إﱃ أن اﻤﺠﻤـﻊ ﻳﺒﺬل ﺟﻬـﺪه ﰲ ﺗﻠﻤﺲ ﺣﺎﺟﺎت‬ ‫اﻷﻣـﺔ‪ ،‬وﻣﻮﺿﻊ اﻷﻟـﻢ ﻣﻨﻬﺎ‪ ،‬ﻓﻴﻀﻊ ﻳﺪه ﻋﻠﻴﻬﺎ‪ ،‬ﺛﻢ ﻳﺸـﺒﻌﻬﺎ‬ ‫ﺑﺤﺜﺎ ً ودراﺳﺔ‪ ،‬ﻣﻊ ﺑﺬل اﻟﺠﻬﺪ ﰲ اﻟﻨﻈﺮ واﻟﱰوّي ﻟﻠﻮﺻﻮل إﱃ‬ ‫اﻟﺮأي اﻟﺴﺪﻳﺪ اﻟﺬي ﺗﻄﻤﱧ إﻟﻴﻪ اﻟﻨﻔﻮس‪.‬أﻣﺎ ﻛﻠﻤﺔ اﻤﺸﺎرﻛﻦ‪،‬‬ ‫ﻓﻘﺪ أﻟﻘﺎﻫـﺎ ﺑﺎﻹﻧﺎﺑﺔ ﻋﻨﻬﻢ وزﻳﺮ اﻟﺸـﺆون اﻟﺪﻳﻨﻴﺔ ﰲ ﺗﻮﻧﺲ‬ ‫اﻟﺪﻛﺘـﻮر ﻧﻮراﻟﺪﻳـﻦ اﻟﺨﺎدﻣـﻲ‪ ،‬ﺣﻴﺚ ﻧﻘﻞ إﻋﺠـﺎب اﻟﻌﻠﻤﺎء‬ ‫اﻤﺸﺎرﻛﻦ ﰲ أﻋﻤﺎل اﻟﺪورة ﺑﺎﻟﺠﻬﻮد اﻤﺘﻤﻴﺰة وﺟﻤﺎل اﻹﻋﺪاد‬ ‫واﻟﺘﻨﻈﻴﻢ ﻟﻠﺪورة‪.‬‬

‫اﺳﺘﻌﺮض اﻟﺘﺤﺪﻳﺎت اﻟﺘﻲ ﺗﻮاﺟﻪ ﺻﻨﺎﻋﺔ اﻋﻼم ﺑﻤﺸﺎرﻛﺔ ﺧﺒﺮاء وﻣﺨﺘﺼﻴﻦ‬

‫ﻣﻠﺘﻘﻰ ﺍﻹﻋﻼﻡ ﻭﺍﻹﻋﻼﻥ ﺑـ »ﻏﺮﻓﺔ ﺍﻟﺮﻳﺎﺽ« ﻳﻨﺎﻗﺶ ﻋﺪﺩ ﹰﺍ ﻣﻦ ﺃﻭﺭﺍﻕ ﺍﻟﻌﻤﻞ ﻓﻲ ﻳﻮﻣﻪ ﺍﻷﻭﻝ‬ ‫اﻟﺮﻳﺎض ‪ -‬اﻟﴩق‬

‫ﻓﻴﺼﻞ ﺑﻦ ﻣﻌﻤﺮ‬ ‫اﺧﺘـﻼف أﻃﻴﺎﻓﻬﻢ اﻟﻔﻜﺮﻳﺔ‪ ،‬وأن ﻳﻮﻓﺮ‬ ‫اﻤﻨﺎخ اﻤﻨﺎﺳﺐ ﻟﻠﺤﻮار ﺑﻦ اﻤﺸﺎرﻛﻦ‪،‬‬ ‫دون ﺗﺪﺧـﻞ ﻣـﻦ اﻤﺮﻛـﺰ ﰲ اﻷﻓـﻜﺎر‬ ‫واﻟـﺮؤى اﻤﻄﺮوﺣـﺔ‪ ،‬وأﺷـﺎر إﱃ أن‬ ‫اﻟﺨﻄﺎب اﻟﺜﻘﺎﰲ اﻟﺴﻌﻮدي ﻳﻮاﺟﻪ ﻋﺪد‬ ‫ﻣـﻦ اﻟﺘﺤﺪﻳﺎت ﰲ ﻇـﻞ اﻤﺘﻐﺮات اﻟﺘﻲ‬ ‫ﺷﻬﺪﺗﻬﺎ اﻟﺴـﺎﺣﺔ اﻟﺜﻘﺎﻓﻴﺔ واﻹﻋﻼﻣﻴﺔ‬ ‫ووﺳـﺎﺋﻞ اﻻﺗﺼـﺎل‪ ،‬وﻟﻌﻞ ﻣـﻦ أﺑﺮز‬ ‫ﺗﻠﻚ اﻟﺘﺤﺪﻳـﺎت ﻣـﺪى إﻣﻜﺎﻧﻴﺔ ﺗﺄﺛﺮه‬ ‫ﰲ ﻣﺤﻴﻄـﻪ اﻤﺤﲇ واﻟﻌﺮﺑـﻲ‪ ،‬وﺗﻌﺒﺮه‬ ‫ﻋـﻦ رؤى وﺗﻄﻠﻌـﺎت اﻤﺠﺘﻤـﻊ‪ ،‬وﻫﻮ‬ ‫ﻣﺎ ﻳﺴـﻌﻰ إﻟﻴﻪ ﻣﺮﻛﺰ اﻤﻠﻚ ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ‬ ‫ﻟﻠﺤـﻮار اﻟﻮﻃﻨـﻲ ﻟﻠﻮﺻـﻮل إﻟﻴـﻪ ﻣﻦ‬ ‫ﺧـﻼل اﻟﻠﻘـﺎءات اﻟﺴـﺎﺑﻘﺔ واﻟﻠﻘـﺎء‬ ‫ّ‬ ‫وﻋـﱪ ﻋﻦ أﻣﻠﻪ ﰲ أن ﻳﺴـﺎﻫﻢ‬ ‫اﻟﺤﺎﱄ‪،‬‬ ‫اﻟﻠﻘﺎء ﰲ وﺿﻊ رؤﻳﺔ ﻣﺴـﺘﻘﺒﻠﻴﺔ ﺣﻮل‬ ‫اﻟﺨﻄـﺎب اﻟﺜﻘـﺎﰲ اﻟﺴـﻌﻮدي‪ ،‬وﺣﻮل‬ ‫اﻟﺜﻮاﺑﺖ اﻟﻮﻃﻨﻴـﺔ ﰲ اﻟﺨﻄﺎب اﻟﺜﻘﺎﰲ‪،‬‬ ‫واﻻﺗﻔـﺎق ﻋﲆ رؤﻳـﺔ وﻃﻨﻴﺔ ﺣﻮل ﺗﻠﻚ‬ ‫اﻟﺜﻮاﺑﺖ‪.‬‬ ‫ﻳﺸـﺎر إﱃ أن ﻣﺮﻛـﺰ اﻤﻠـﻚ‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳـﺰ ﻟﻠﺤـﻮار اﻟﻮﻃﻨـﻲ‪ ،‬ﻧﻈـﻢ‬ ‫أرﺑﻌـﺔ ﻟﻘﺎءات ﺳـﺎﺑﻘﺔ ﺣﻮل اﻟﺨﻄﺎب‬ ‫اﻟﺜﻘـﺎﰲ اﻟﺴـﻌﻮدي‪ ،‬ﻋﻘـﺪت ﰲ ﻣﺪﻳﻨﺔ‬ ‫اﻟﺮﻳـﺎض‪ ،‬وﰲ ﻣﺤﺎﻓﻈـﺔ اﻷﺣﺴـﺎء‪،‬‬ ‫وﺟﺪة‪ ،‬وﺗﻨﺎوﻟﺖ ﻋﺪدا ﻣﻦ اﻤﻮﺿﻮﻋﺎت‬ ‫اﻟﺘـﻲ ﻟﻬـﺎ ﻋﻼﻗـﺔ ﺑﺎﻟﺨﻄـﺎب اﻟﺜﻘﺎﰲ‬ ‫اﻟﺴﻌﻮدي ‪.‬‬

‫ﻳﻌﻘـﺪ وزﻳـﺮ اﻟﺜﻘﺎﻓـﺔ واﻹﻋـﻼم‪ ،‬اﻟﺪﻛﺘـﻮر‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ ﺧﻮﺟـﺔ‪ ،‬ﻇﻬﺮ اﻟﻴـﻮم )اﻷﺣﺪ( ﻟﻘﺎ ًء‬ ‫ﻣﻔﺘﻮﺣﺎ ً ﻣﻊ ﻗﻄﺎع اﻹﻋﻼم واﻹﻋﻼن‪ ،‬وذﻟﻚ ﺧﻼل‬ ‫رﻋﺎﻳﺘﻪ ”ﻣﻠﺘﻘﻰ اﻹﻋﻼم واﻹﻋﻼن“ اﻟﺬي ﺗﻨﻈﻤﻪ‬ ‫ﻏﺮﻓﺔ اﻟﺮﻳﺎض‪.‬‬ ‫وﻛﺎﻧﺖ ﺟﻠﺴـﺎت اﻤﻠﺘﻘـﻰ ﻗﺪ اﻧﻄﻠﻘـﺖ ﺻﺒﺎح‬ ‫أﻣـﺲ اﻟﺴـﺒﺖ‪ ،‬ﺣﻴﺚ ﺗﺤـﺪث ﰲ اﻓﺘﺘﺎح اﻟﺠﻠﺴـﺎت‬ ‫”ﺣﺴـﻦ اﻟﻌﺬل“ أﻣـﻦ ﻋﺎم ﻏﺮﻓﺔ اﻟﺮﻳـﺎض ﻣﺆﻛﺪا ً‬ ‫ﻋﲆ أﻫﻤﻴـﺔ اﻟﺪور اﻟﺬي ﻳﻀﻄﻠﻊ ﺑﻪ اﻹﻋﻼم اﻤﺤﲇ ﰲ‬ ‫ﻋﻤﻠﻴـﺔ اﻟﺘﻨﻤﻴﺔ ﺑﻤﺨﺘﻠﻒ ﻣﺠﺎﻻﺗﻬﺎ وزﻳﺎدة اﻟﻨﺸـﺎط‬ ‫اﻻﻗﺘﺼﺎدي ﻣﺸـﻴﺪا ً ﺑﻤﺎ ﺗﻘﻮم ﺑـﻪ اﻷﺟﻬﺰة اﻹﻋﻼﻣﻴﺔ‬ ‫ﻣـﻦ دور ﻓﺎﻋﻞ ﰲ ﻫﺬا اﻤﺠﺎل‪ ،‬وأﺿﺎف ”إن ﺳـﻮق‬ ‫اﻹﻋـﻼن ﰲ اﻤﻤﻠﻜﺔ ﻳﻌـﺪ أﻛﱪ أﺳـﻮاق اﻤﻨﻄﻘﺔ ﻧﻈﺮا ً‬ ‫ﻟﻘﻮة اﻻﻗﺘﺼﺎد وزﻳﺎدة ﻋﺪد اﻤﺆﺳﺴﺎت واﻟﴩﻛﺎت“‪.‬‬ ‫وﻣﻦ ﺟﺎﻧﺒـﻪ؛ ﻗﺎل ”ﺳـﻠﻄﺎن اﻟﺒﺎزﻋﻲ“ رﺋﻴﺲ‬ ‫ﻟﺠﻨﺔ وﻛﺎﻻت اﻹﻋﻼم واﻹﻋﻼن ﰲ ﻏﺮﻓﺔ اﻟﺮﻳﺎض ”إن‬ ‫أﻫﻤﻴﺔ اﻤﻠﺘﻘﻲ ﺗﻤﻜﻦ ﰲ ﺿﻤﻪ ﻟﻌﺪد ﻣﻦ اﻤﺴـﺘﺜﻤﺮﻳﻦ‬ ‫ﰲ اﻟﻘﻄـﺎع ﻳﻠﺘﻘـﻮن ﻟﺒﺤـﺚ ﺟﻤﻠـﺔ ﻣـﻦ اﻟﻘﻀﺎﻳﺎ‪،‬‬ ‫وﻟﺘﻌﻀﻴﺪ اﻟـﺪور اﻟﻬﺎم اﻟﺬي ﻳﺆدﻳﻪ اﻹﻋﻼم واﻹﻋﻼن‬ ‫ﰲ دﻋﻢ اﻟﺘﻨﻤﻴﺔ وزﻳﺎدة اﻟﻨﺸـﺎط اﻻﻗﺘﺼﺎدي‪ ،‬ﻣﺸﺮا ً‬ ‫إﱃ أن اﻤﻤﻠﻜﺔ ﺗﺴـﺘﺤﻮذ ﻋﲆ ﻧﺼﻴﺐ أﻛﱪ ﻣﻦ ﺣﺼﺔ‬ ‫ﺳﻮق اﻹﻋﻼن ﰲ اﻤﻨﻄﻘﺔ ﺑﺴﺒﺐ اﻟﻨﺸﺎط اﻻﻗﺘﺼﺎدي‬ ‫اﻟﻜﺒـﺮ‪ ،‬وارﺗﻔﺎع ﻣﻌـﺪل اﻟﻘﻮة اﻟﴩاﺋﻴـﺔ‪ ،‬وأﺿﺎف‬ ‫”إن ﻫـﺬا اﻟﻘﻄﺎع ﻳﻤﺜﻞ ﻣﺠـﺎﻻ ً ﺧﺼﺒﺎ ً ﻟﺘﻮﻓﺮ ﻓﺮص‬ ‫وﻇﻴﻔﻴـﺔ ﻟﻠﻤﻮاﻃﻨـﻦ واﻤﻮاﻃﻨﺎت“‪ ،‬وﺑـﻦ اﻟﺒﺎزﻋﻲ‬ ‫أن أﻫﻤﻴـﺔ اﻤﻠﺘﻘﻲ ﺗﱪز ﻣﻦ ﺧﻼل اﻤﺸـﺎرﻛﺔ اﻟﻜﺒﺮة‬ ‫ﻟﻠﻤﺴـﺘﺜﻤﺮﻳﻦ ﰲ اﻟﻘﻄـﺎع واﻟﺨـﱪاء واﻷﻛﺎدﻳﻤﻴـﻦ‬ ‫واﻤﻬﻨﻴـﻦ ﰲ ﺟﻠﺴـﺎﺗﻪ‪ ،‬إﺿﺎﻓـﺔ إﱃ ﻣـﺎ ﻳﺘﻨﺎوﻟﻪ ﻣﻦ‬ ‫أوراق ﻋﻤﻞ‪ ،‬ﻣﻤﺎ ﻳﻬﻴﺊ ﻤﻨﺎﻗﺸﺔ ﺟﺎدة وﺑﻨﺎء ﻟﻠﻘﻀﺎﻳﺎ‬ ‫اﻟﺘﻲ ﻳﺴﻠﻂ ﻋﻠﻴﻬﺎ اﻟﻀﻮء ﻣﻦ ﺧﻼل ﺟﻠﺴﺎت اﻤﻠﺘﻘﻲ‪.‬‬ ‫وﻛﺎﻧﺖ ﺟﻠﺴـﺔ اﻤﻠﺘﻘﻰ اﻷوﱃ اﻟﺘﻲ ﺟﺎءت ﺗﺤﺖ‬ ‫ﻋﻨﻮان ”اﻟﻌﻼﻗﺎت اﻟﻌﺎﻣﺔ‪ ..‬رؤﻳﺎ ﰲ زﻣﻦ اﻟﺘﺤﺪﻳﺎت“‬ ‫ﺑﺮﺋﺎﺳـﺔ اﻟﺪﻛﺘﻮر ”ﻣﺤﻤﺪ اﻟﺤﻴﺰان“ رﺋﻴﺲ ﻣﺠﻠﺲ‬ ‫إدارة اﻟﺠﻤﻌﻴﺔ اﻟﺴﻌﻮدﻳﺔ ﻟﻠﻌﻼﻗﺎت اﻟﻌﺎﻣﺔ واﻹﻋﻼن‬ ‫ﻗـﺪ ﺷـﻬﺪت ﻣﻨﺎﻗﺸـﺔ ﺣـﺮة ﺣـﻮل اﻟﻮﺳـﺎﺋﻞ اﻟﺘﻲ‬ ‫ﻳﻤﻜﻦ ﻣﻦ ﺧﻼﻟﻬﺎ اﻟﻨﻬـﻮض ﺑﻌﻤﻞ اﻟﻌﻼﻗﺎت اﻟﻌﺎﻣﺔ‬ ‫واﻟﺨـﺮوج ﺑﻬﺎ ﻣﻦ داﺋﺮﺗﻬﺎ اﻟﻀﻴﻘﺔ ﻟﺘﺼﺒﺢ وﺳـﻴﻠﺔ‬ ‫ﻫﺎﻣﺔ ﰲ ﺧﺪﻣﺔ اﻤﻨﺸﺂت ﻋﱪ وﺳﺎﺋﻞ ﻣﺘﻌﺪدة‪ ،‬ﻳﺄﺗﻲ ﰲ‬

‫ﺟﺎﻧﺐ ﻣﻦ ﺟﻠﺴﺎت ﻣﻠﺘﻘﻲ اﻹﻋﻼم واﻹﻋﻼن ﻳﻮم أﻣﺲ‬ ‫ﻣﻘﺪﻣﺘﻬﺎ اﻻﻫﺘﻤﺎم ﺑﺎﻟﺘﺪرﻳﺐ وﺗﻮﻓﺮ اﻤﻌﻴﻨﺎت اﻤﺎﻟﻴﺔ‬ ‫اﻟﺘـﻲ ﺗﻌﻦ اﻟﻌﺎﻣﻠـﻦ ﰲ ﻫﺬا اﻤﺠﺎل ﻋـﲆ اﻻﻧﻄﻼق‪،‬‬ ‫وﻗﺎل ”ﻳﺎﴎ اﻟﻐﺴـﻼن“ ﰲ ورﻗﺔ ﻗﺪﻣﻬﺎ ﰲ اﻟﺠﻠﺴـﺔ‬ ‫ﻟﻠﻤﻠﺘﻘـﻲ ﺑﻌﻨﻮان ”اﻟﻌﻼﻗـﺎت اﻟﻌﺎﻣـﺔ ‪ ..‬وﺗﺤﺪﻳﺎت‬ ‫اﻤﺴﺘﻘﺒﻞ“ ﺗﺤﺪث ﻓﻴﻬﺎ ﻋﻦ ﺻﻨﺎﻋﺔ اﻟﻌﻼﻗﺎت اﻟﻌﺎﻣﺔ‬ ‫واﻟﺘﺤﻮل اﻟﺬي ﺗﺸﻬﺪه ﻓﻴﻤﺎ ﻳﺘﻌﻠﻖ ﺑﺎﻤﻬﻤﺔ اﻷﺳﺎﺳﻴﺔ‬ ‫ﻟﻬﺎ‪ ،‬إﱃ ﺟﺎﻧـﺐ ﻣﻼﻣﺢ ﻫﺬه اﻟﺼﻨﺎﻋﺔ ﰲ اﻤﺴـﺘﻘﺒﻞ‪،‬‬ ‫ﻛﻤـﺎ ﺗﻄﺮق إﱃ ﻋﺪد ﻣـﻦ اﻟﺠﻮاﻧﺐ اﻟﺘـﻲ ﻳﻨﺒﻐﻲ أن‬ ‫ﻳﺘﺼﻒ ﺑﻬﺎ اﻟﻌﺎﻣﻠﻮن ﰲ ﻫﺬا اﻤﺠﺎل‪ ،‬ﻣﺴﺘﻌﺮﺿﺎ ً أﻫﻢ‬ ‫اﻟﺘﺤﺪﻳﺎت اﻟﺘـﻲ ﺗﻮاﺟﻪ اﻟـﻮﻛﺎﻻت اﻟﻌﺎﻣﻠﺔ ﰲ ﻣﺠﺎل‬ ‫ﺗﻘﺪﻳﻢ اﻻﺳﺘﺸﺎرات ﰲ اﻟﻌﻼﻗﺎت اﻟﻌﺎﻣﺔ‪.‬‬ ‫ﻛﻤـﺎ ﻗﺪم ”ﻣﺤﻤـﺪ اﻟﻌﺎﻳﺪ“ اﻟﺮﺋﻴـﺲ اﻟﺘﻨﻔﻴﺬي‬ ‫ﻟﺸـﺒﻜﺔ ﺗﺮاﻛـﺲ ﻟﻠﻌﻼﻗـﺎت اﻟﻌﺎﻣﺔ ورﻗـﺔ ﺑﻌﻨﻮان‬ ‫”اﻟﻌﻼﻗـﺎت اﻟﻌﺎﻣـﺔ‪ ..‬ﺻﻨﺎﻋﺔ أم ﺗﺠـﺎرة؟“ ﺗﺤﺪث‬ ‫ﻓﻴﻬﺎ ﻋﻦ ﺣﺠﻢ ﺳـﻮق اﻟﻌﻼﻗﺎت اﻟﻌﺎﻣﺔ ﻋﺎﻤﻴﺎً‪ ،‬وﻗﺎل‬ ‫”إﻧـﻪ ﻳﺒﻠـﻎ ‪ 10‬ﻣﻠﻴـﺎر رﻳـﺎل ﻛﻤﺎ ﺗﻄـﺮق ﻟﻠﺘﻄﻮر‬ ‫اﻟﺬي ﺗﺸـﻬﺪه اﻤﻤﻠﻜـﺔ ﰲ ﻗﻄﺎع اﻟﻌﻼﻗـﺎت اﻟﻌﺎﻣﺔ“‬ ‫ﻛﻤـﺎ اﺳـﺘﻌﺮض ﻋﺪدا ً ﻣـﻦ اﻟﺘﺤﺪﻳﺎت اﻟﺘـﻲ ﺗﻮاﺟﻪ‬

‫اﻟﻌﺎﻣﻠـﻦ ﰲ اﻟﻌﻼﻗـﺎت اﻟﻌﺎﻣﺔ‪ ،‬واﻟﺘـﻲ ﻣﻨﻬﺎ ﻧﻘﺺ‬ ‫اﻟﺪﻋـﻢ واﻟﺘﺪرﻳـﺐ واﻟﺘﺄﻫﻴـﻞ‪ ،‬ﻛﺬﻟﻚ ﻗـﺪم اﻟﺪﻛﺘﻮر‬ ‫”ﻋﺒﺪاﻟﺮﺣﻤـﻦ اﻟﻨﺎﻣـﻲ“ اﻤﺴﺘﺸـﺎر اﻤـﴩف ﻋـﲆ‬ ‫اﻹﻋـﻼم اﻟﺠﺎﻣﻌﻲ ﺑﺠﺎﻣﻌﺔ اﻹﻣﺎم ﻣﺤﻤﺪ ﺑﻦ ﺳـﻌﻮد‬ ‫ورﻗﺔ ﺑﻌﻨﻮان ”اﻟﺘﺪرﻳﺐ واﻟﺘﺄﻫﻴﻞ ﰲ ﻗﻄﺎع اﻟﻌﻼﻗﺎت‬ ‫اﻟﻌﺎﻣﺔ“‪ .‬ﻛﻤﺎ ﻗﺪم اﻟﺪﻛﺘﻮر ”ﻧﺒﻴﻞ ﻧﺠﻢ“ ﻣﻦ ﺟﺎﻣﻌﺔ‬ ‫ﺗﻮرﻧﺘـﻮ اﻟﻜﻨﺪﻳـﺔ ورﻗﺔ ﺑﻌﻨـﻮان ”ﺗﺄﺛـﺮ اﻟﻌﻼﻗﺎت‬ ‫اﻟﻌﺎﻣﺔ ﻋﲆ اﻟﻌﻼﻗﺎت اﻟﺪوﻟﻴﺔ ”‪.‬‬ ‫أﻣـﺎ اﻟﺠﻠﺴـﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ؛ ﻓﻘـﺪ ﺗﺮأﺳـﻬﺎ اﻟﺪﻛﺘﻮر‬ ‫”رﻳـﺎض ﻧﺠـﻢ“ وﻛﻴـﻞ وزارة اﻟﺜﻘﺎﻓـﺔ واﻹﻋـﻼم‬ ‫ﻟﻠﺸـﺆون اﻹﻋﻼﻣﻴﺔ‪ ،‬وﻛﺎﻧﺖ ﺗﺤـﺖ ﻋﻨﻮان ”اﻟﻘﻨﻮات‬ ‫اﻟﻔﻀﺎﺋﻴـﺔ ﺻﻨﺎﻋـﺔ ﺗﺤﺘﺎج إﱃ ﺗﻮﻃـﻦ“‪ ،‬وﺗﻢ ﻓﻴﻬﺎ‬ ‫ﺗﻘﺪﻳـﻢ ﻋﺪد ﻣـﻦ أوراق اﻟﻌﻤﻞ‪ ،‬ﻣﻨﻬـﺎ ورﻗﺔ ﺑﻌﻨﻮان‬ ‫”اﻟﻘﻨـﻮات اﻟﺘﻠﻔﺰﻳﻮﻧﻴـﺔ‪ ..‬ﻛﻴﻒ ﻳﻤﻜـﻦ ﺗﻮﻃﻴﻨﻬﺎ؟“‬ ‫ﻗﺪﻣﻬﺎ اﻷﺳﺘﺎذ ”أﻳﻤﻦ ﺟﺎب اﻟﻠﻪ“ ﻣﺪﻳﺮ ﻗﻨﺎة اﻟﺠﺰﻳﺮة‬ ‫ﻣﺒـﺎﴍ‪ ،‬ﻛﻤﺎ ﻗﺪم ”ﺗﺮﻛﻲ اﻟﺨﻠﻴﻮي“ ﻣﺪﻳﺮ ﻗﻨﺎة ﻻﻳﻦ‬ ‫ﺳﺒﻮرت ورﻗﺔ ﺑﻌﻨﻮان ”اﻟﻘﻨﻮات اﻟﻔﻀﺎﺋﻴﺔ‪ ..‬ﺻﻨﺎﻋﺔ‬ ‫واﺳـﺘﺜﻤﺎر“‪ ،‬ﻛﻤـﺎ ﻗـﺪم اﻟﺪﻛﺘﻮر ”أﺣﻤـﺪ اﻟﺼﻘﺮ“‬

‫)اﻟﴩق(‬ ‫ﻣﺪﻳـﺮ ﻗﻨﺎة ﻋﺎﱄ ورﻗﺔ ﺑﻌﻨـﻮان ”اﻟﻘﻨﻮات اﻟﻔﻀﺎﺋﻴﺔ‬ ‫وﻣﺘﻄﻠﺒـﺎت اﻟﺴـﻮق“ ﻛﻤﺎ ﻗﺪم ”ﻓﻴﺼـﻞ اﻟﻌﺘﻴﺒﻲ“‬ ‫ﻋﻀـﻮ ﻟﺠﻨﺔ وﻛﺎﻻت اﻹﻋﻼم واﻹﻋـﻼن ورﻗﺔ ﺑﻌﻨﻮان‬ ‫”اﻟﺘﺤﺪﻳﺎت اﻟﺘﻲ ﺗﻮاﺟﻪ ﻗﻄﺎع اﻹﻧﺘﺎج اﻟﺘﻠﻔﺰﻳﻮﻧﻲ“‪.‬‬ ‫وﰲ اﻟﺠﻠﺴـﺔ اﻟﺜﺎﻟﺜـﺔ اﻟﺘـﻲ ﺗﺮأﺳـﻬﺎ اﻟﺪﻛﺘﻮر‬ ‫”ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ اﻟﻌﻘﻴـﻞ“ وﻛﻴﻞ وزارة اﻟﺜﻘﺎﻓﺔ واﻹﻋﻼم‬ ‫اﻤﺴـﺎﻋﺪ ﻟﻺﻋـﻼم اﻟﺪاﺧـﲇ‪ ،‬وﻛﺎﻧـﺖ ﺗﺤـﺖ ﻋﻨﻮان‬ ‫”اﻟﺼﺤﺎﻓـﺔ وﺗﺤﺪﻳﺎت اﻹﻋﻼم اﻟﺠﺪﻳـﺪ“‪ ،‬ﻗﺪم ﻓﻴﻬﺎ‬ ‫اﻟﺪﻛﺘﻮر ”ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ اﻟﺠﺤﻼن“ أﻣﻦ ﻫﻴﺌﺔ اﻟﺼﺤﻔﻴﻦ‬ ‫ورﻗـﺔ ﺑﻌﻨـﻮان ”واﻗـﻊ اﻟﺼﺤﺎﻓﺔ اﻟﻮرﻗﻴـﺔ ﰲ ﻇﻞ‬ ‫اﻟﺘﺤﺪﻳـﺎت“‪ ،‬ﻛﻤﺎ ﻗـﺪم ”ﻣﺤﻤﺪ اﻟﺸـﻬﺮي“ رﺋﻴﺲ‬ ‫ﺗﺤﺮﻳـﺮ ﺻﺤﻴﻔﺔ ﺳـﺒﻖ اﻹﻟﻜﱰوﻧﻴﺔ ورﻗـﺔ ﺑﻌﻨﻮان‬ ‫”اﻟﺼﺤﺎﻓـﺔ اﻹﻟﻜﱰوﻧﻴﺔ ﺑﻦ اﻤﻬﻨﻴـﺔ واﻤﺼﺪاﻗﻴﺔ“‪،‬‬ ‫ﻛﻤﺎ ﻗـﺪم اﻟﺪﻛﺘـﻮر ”ﻋﺒﺪاﻤﻠـﻚ اﻟﺸـﻠﻬﻮب“ ﻋﻀﻮ‬ ‫ﻫﻴﺌـﺔ اﻟﺘﺪرﻳﺲ ﺑﺠﺎﻣﻌﺔ اﻤﻠﻚ ﺳـﻌﻮد ورﻗﺔ ﺑﻌﻨﻮان‬ ‫”اﻹﻋـﻼم اﻟﺠﺪﻳـﺪ ﻟﻐـﺔ اﻟﻌـﴫ اﻟﺤﺪﻳـﺚ“‪ ،‬وﻗﺪم‬ ‫”ﻣﺤﻤـﺪ ﺑﺪوي“ ﻣﺘﺨﺼﺺ ﰲ اﻹﻋﻼم اﻟﺠﺪﻳﺪ ورﻗﺔ‬ ‫ﺑﻌﻨﻮان ”ﻣﺴﺘﻘﺒﻞ اﻹﻋﻼم اﻟﺠﺪﻳﺪ“‪.‬‬


‫ﺳﻠﻄﺎﻥ ﺑﻦ ﺳﻠﻤﺎﻥ ﻳﺪﺷﻦ ﻓﻲ ﺍﻷﺣﺴﺎﺀ ﺍﻟﻴﻮﻡ ﻓﻌﺎﻟﻴﺎﺕ ﻣﻠﺘﻘﻰ ﺍﻟﺘﺮﺍﺙ ﺍﻟﻌﻤﺮﺍﻧﻲ ﻭﻳﻔﺘﺘﺢ ﺑﻴﺖ ﺍﻟﺜﻘﺎﻓﺔ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺪﺭﺳﺔ ﺍﻷﻣﻴﺮﻳﺔ‬ ‫اﻷﺣﺴﺎء ـ اﻟﴩق‬

‫اﻟﻔﻌﺎﻟﻴـﺎت اﻤﺼﺎﺣﺒﺔ ﻤﻠﺘﻘﻰ اﻟـﱰاث اﻟﻌﻤﺮاﻧﻲ اﻟﻮﻃﻨﻲ اﻟﺜﺎﻧﻲ‬ ‫اﻟﺬي ﺳـﻴﻘﺎم ﰲ اﻤﻨﻄﻘـﺔ اﻟﴩﻗﻴﺔ وﻣﺤﺎﻓﻈﺔ اﻷﺣﺴـﺎء ﺧﻼل‬ ‫اﻟﻔﱰة ﻣﻦ ‪ 28/1/1434 – 25‬ﻫـ‪.‬‬ ‫وأوﺿـﺢ اﻤﺪﻳﺮ اﻟﺘﻨﻔﻴﺬي ﻟﻔﺮع اﻟﻬﻴﺌﺔ اﻟﻌﺎﻣﺔ ﻟﻠﺴـﻴﺎﺣﺔ‬ ‫واﻵﺛﺎر ﰲ اﻷﺣﺴـﺎء ﻋـﲇ ﺑﻦ ﻃﺎﻫـﺮ اﻟﺤﺎﺟـﻲ أن اﻟﻔﻌﺎﻟﻴﺎت‬ ‫اﻤﺼﺎﺣﺒـﺔ ﻟﻠﻤﻠﺘﻘـﻰ ﺳـﺘﺒﺪأ ﰲ ﻏﺮﻓﺔ اﻷﺣﺴـﺎء اﻟﺘـﻲ ﺗﻨﻈﻢ‬ ‫ورﺷـﺔ ﻋﻤﻞ ﻋﻦ اﻻﺳـﺘﺜﻤﺎر ﰲ ﻣﺠﺎل اﻟﱰاث اﻟﻮﻃﻨﻲ ﺑﺮﻋﺎﻳﺔ‬ ‫ﺳـﻤﻮ اﻷﻣﺮ ﺑﺪر‪ ،‬ﻓﻴﻤﺎ ﻳﺪﺷـﻦ اﻷﻣﺮ ﺳﻠﻄﺎن اﻤﻌﺮض اﻟﺜﺎﺑﺖ‬

‫ﻳﺪﺷـﻦ اﻷﻣﺮ ﺳﻠﻄﺎن ﺑﻦ ﺳـﻠﻤﺎن ﺑﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ رﺋﻴﺲ‬ ‫اﻟﻬﻴﺌـﺔ اﻟﻌﺎﻣﺔ ﻟﻠﺴـﻴﺎﺣﺔ واﻵﺛﺎر اﻟﻴـﻮم اﻷﺣﺪ وﺑﺤﻀﻮر‬ ‫اﻷﻣـﺮ ﺟﻠـﻮي ﺑـﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ ﺑﻦ ﻣﺴـﺎﻋﺪ ﻧﺎﺋـﺐ أﻣﺮ‬ ‫اﻤﻨﻄﻘﺔ اﻟﴩﻗﻴﺔ ﻧﺎﺋﺐ رﺋﻴﺲ ﻣﺠﻠﺲ اﻟﺘﻨﻤﻴﺔ اﻟﺴـﻴﺎﺣﻴﺔ‬ ‫ﰲ اﻤﻨﻄﻘـﺔ اﻟﴩﻗﻴـﺔ‪ ،‬واﻷﻣﺮ ﺑﺪر ﺑﻦ ﻣﺤﻤـﺪ ﺑﻦ ﺟﻠﻮي‬ ‫ﻣﺤﺎﻓﻆ اﻷﺣﺴـﺎء رﺋﻴﺲ ﻣﺠﻠﺲ اﻟﺘﻨﻤﻴﺔ اﻟﺴﻴﺎﺣﻴﺔ ﰲ اﻤﺤﺎﻓﻈﺔ‬

‫ﻟﺼـﻮر اﻟـﱰاث اﻟﻌﻤﺮاﻧﻲ ﰲ ﻣﺘﻨـﺰه اﻤﻠﻚ ﻋﺒﺪاﻟﻠـﻪ اﻟﺒﻴﺌﻲ ﰲ‬ ‫ﻣﺪﻳﻨـﺔ اﻟﻬﻔﻮف‪ ،‬ﻛﻤﺎ ﺳـﻴﺰور ﺑﺮﻧﺎﻣﺞ أراﻣﻜـﻮ اﻟﺜﻘﺎﰲ اﻟﺬي‬ ‫ﺗﻘﻴﻤـﻪ أراﻣﻜﻮ ﺧﻼل اﻟﻔـﱰة اﻟﺤﺎﻟﻴﺔ ﰲ ﻣﺘﻨـﺰه اﻤﻠﻚ ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ‬ ‫اﻟﺒﻴﺌـﻲ‪ ،‬ﻳﻠﺘﻘـﻲ ﺑﻌﺪﻫـﺎ ﰲ ﺟﺎﻣﻌـﺔ اﻤﻠﻚ ﻓﻴﺼـﻞ وﺑﺤﻀﻮر‬ ‫ﻣﺪﻳﺮﻫﺎ اﻟﺪﻛﺘﻮر ﻳﻮﺳـﻒ اﻟﺠﻨﺪان ﺑﻌﺪد ﻣﻦ ﻃﻼب اﻟﺠﺎﻣﻌﺔ‪،‬‬ ‫وﺑﻤﺠﻤﻮﻋﺔ ﺷﺒﺎب اﻷﺣﺴﺎء اﻟﺴﻴﺎﺣﻴﺔ اﻟﺘﺸﺎورﻳﺔ‪.‬‬ ‫وﺳﻴﺘﺒﺎدل رﺋﻴﺲ اﻟﻬﻴﺌﺔ اﻟﻌﺎﻣﺔ ﻟﻠﺴﻴﺎﺣﺔ واﻵﺛﺎر اﻟﺤﻮار‬ ‫ﻣـﻊ ﻃـﻼب اﻟﺠﺎﻣﻌﺔ ﰲ ﻋﺪﻳـﺪ ﻣﻦ اﻤﺤـﺎور ﻣﻨﻬﺎ ﻣـﺎ ﻳﻤﻜﻦ‬

‫‪30‬‬

‫ﺛﻘﺎﻓﺔ‬

‫ﻟﻠﺠﻬﺎت اﻤﺴـﺆوﻟﺔ ﺗﻘﺪﻳﻤﻪ ﻟﻠﺸـﺒﺎب ﻣﻦ أﺟـﻞ ﺗﺤﻔﻴﺰﻫﻢ ﻋﲆ‬ ‫اﺳﺘﻤﺮارﻳﺔ اﻻﻫﺘﻤﺎم واﻤﺤﺎﻓﻈﺔ ﻋﲆ اﻟﱰاث اﻟﻌﻤﺮاﻧﻲ اﻟﻮﻃﻨﻲ‪.‬‬ ‫وﺑـﻦ اﻟﺤﺎﺟﻲ ﺑـﺄن اﻤﺠﻤﻮﻋـﺔ اﻟﺸـﺒﺎﺑﻴﺔ اﻟﺘﺸـﺎورﻳﺔ‬ ‫اﻟﺘـﻲ ﺗـﻢ ﺗﺸـﻜﻴﻠﻬﺎ ﻳﱰﻛـﺰ دورﻫـﺎ ﰲ اﻻﻃﻼع ﻋـﲆ ﺧﻄﻂ‬ ‫اﻟﱪاﻣـﺞ واﻤﴩوﻋﺎت اﻟﺘـﻲ ﺗﻌﺘﺰم اﻟﻬﻴﺌـﺔ ﺗﻨﻔﻴﺬﻫﺎ وﻣﻮﺟﻬﺔ‬ ‫ﻟﻔﺌﺔ اﻟﺸـﺒﺎب وﻳﺸـﺎرﻛﻮن ﰲ ﺗﻨﻔﻴﺬﻫـﺎ‪ ،‬وﺗﺰوﻳﺪﻫﺎ ﺑﻤﺮﺋﻴﺎت‬ ‫وﻣﻘﱰﺣﺎت اﻟﺸـﺒﺎب ﺣﻮل ﺧﻄﻂ اﻟﱪاﻣﺞ اﻟﺘﻲ ﺗﻌﺘﺰم اﻟﻬﻴﺌﺔ‬ ‫ﺗﻨﻔﻴﺬﻫﺎ ﰲ اﻷﺣﺴﺎء‪ .‬وأﺿﺎف أن اﻷﻣﺮ ﺳﻠﻄﺎن ﺳﻴﻔﺘﺘﺢ ﻋﻘﺐ‬

‫ذﻟـﻚ ﰲ ﻣﺠﻤﻊ اﻟﻌﺜﻴـﻢ وﺿﻤﻦ اﻟﱪاﻣـﺞ اﻟﺘﻄﺒﻴﻘﻴﺔ ﰲ ﺗﺮﻣﻴﻢ‬ ‫اﻤﺒﺎﻧـﻲ اﻷﺛﺮﻳﺔ واﻟﱰاﺛﻴـﺔ اﻟﱪﻧﺎﻣﺞ اﻟﺘﻔﺎﻋﲇ ﻟــ »ﻻ ﻳﻄﻴﺢ«‪.‬‬ ‫وﰲ ﻣﺴـﺎء اﻟﻴﻮم ذاﺗﻪ ﺳـﺮﻋﻰ ﺣﻔﻞ اﻓﺘﺘﺎح ﺑﻴـﺖ اﻟﺜﻘﺎﻓﺔ ﰲ‬ ‫اﻤﺪرﺳـﺔ اﻷﻣﺮﻳـﺔ )ﻣﺪرﺳـﺔ اﻟﻬﻔـﻮف اﻷوﱃ(‪ ،‬وﻳﺠـﻲء ﻫﺬا‬ ‫اﻻﺣﺘﻔﺎل ﺳـﻌﻴﺎ ً ﻣﻦ اﻟﻬﻴﺌﺔ اﻟﻌﺎﻣﺔ ﻟﻠﺴـﻴﺎﺣﺔ واﻵﺛﺎر ﻟﺘﻌﺰﻳﺰ‬ ‫ﻋﻼﻗﺘﻬﺎ ﺑﺎﻤﺠﺘﻤﻊ اﻤﺤﲇ ﻣﻦ ﺧﻼﻟﻬﺎ ﺧﺮﻳﺠﻲ اﻤﺪرﺳﺔ اﻷواﺋﻞ‪،‬‬ ‫وﻟﺘﻔﻌﻴﻞ دور اﻤﺪرﺳـﺔ ﰲ ﺗﺎرﻳﺦ اﻟﻮﻃﻦ ﻓﻨﻌﻴﺪ ﻟﻬﺬه اﻤﺪرﺳﺔ‬ ‫اﻟﺬﻛﺮﻳﺎت واﻻﺳﺘﻔﺎدة ﻣﻦ اﻟﺨﱪة واﻟﺜﻘﺎﻓﺔ واﻟﱰاث‪.‬‬

‫ا ﺣﺪ ‪25‬ﻣﺤﺮم ‪1434‬ﻫـ ‪ 9‬دﻳﺴﻤﺒﺮ ‪2012‬م اﻟﻌﺪد )‪ (371‬اﻟﺴﻨﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬

‫أﻛﺪ أن ﺗﻨﻈﻴﻤﻪ ﻳﻬﺪف إﻟﻰ ﺻﻨﻊ ﺛﻘﺎﻓﺔ ﺗﺤﺎﻓﻆ ﻋﻠﻰ اﻟﺘﺮاث‬

‫ﺍﻟﻨﻌﻴﻢ ﻟـ |‪ :‬ﺗﻮﺻﻴﺎﺕ ﻣﻠﺘﻘﻰ ﺍﻟﺘﺮﺍﺙ ﺍﻟﻌﻤﺮﺍﻧﻲ‪ ..‬ﻣﺸﺎﺭﻳﻊ ﻧﻌﻤﻞ ﻋﻠﻰ ﺗﻨﻔﻴﺬﻫﺎ‬

‫ﻫﺘﺎن‬

‫ﺍﻟﺴﻴﻨﻤﺎ‬ ‫ﺍﻟﺴﻌﻮﺩﻳﺔ‬ ‫ﻭﺍﻟﻘﺮﺍﺭ ﺍﻟﻐﺎﺋﺐ‬

‫اﻟﺪﻣﺎم ‪ -‬ﺳﻠﻴﻤﺎن اﻟﻨﻔﻴﺴﺔ‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﻮﻫﺎب اﻟﻌﺮﻳﺾ‬

‫ﺗﺸـﺎرك اﻷﻓـﻼم اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ ﺧﻼل ﻫـﺬه اﻟﻔـﱰة ﰲ ﺟﻤﻴﻊ‬ ‫اﻤﻬﺮﺟﺎﻧﺎت اﻟﻌﺎﻤﻴﺔ واﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ﻣﻨﻬﺎ‪ ،‬ﺑﻌﺪ ﻣﺸـﺎرﻛﺘﻬﺎ ﰲ اﻟﺪوﺣﺔ‬ ‫واﻟﺒﻨﺪﻗﻴـﺔ‪ ،‬ﻫﺎ ﻫﻲ دﺑـﻲ ﺗﺤﺘﻔﻞ ﺿﻤﻦ ﻣﻬﺮﻫـﺎ اﻟﺬﻫﺒﻲ ﺑﺜﻼﺛﺔ‬ ‫أﻓﻼم ﺳـﻌﻮدﻳﺔ‪ ،‬ﻳﺴـﺘﻤﺘﻊ اﻤﺘﺎﺑﻊ ﻟﻬﺬا اﻤﻬﺮﺟﺎن ﻣﺸﺎﻫﺪﺗﻬﺎ ﰲ‬ ‫ﻋﺮﺿﻬﺎ اﻷول دون أن ﻳﺸﺎﻫﺪﻫﺎ اﻤﻮاﻃﻦ اﻟﺴﻌﻮدي‪.‬‬ ‫ﻣـﺎ ﻧﻜﺮره داﺋﻤـﺎ أن ﻫﺬه اﻤﺘﻌـﺔ ﻏﺎﺑﺖ ﻣﻦ روح اﻤﺸـﺎﻫﺪ‬ ‫اﻟﺴـﻌﻮدي‪ ،‬وﺗﻤـﺖ ﺻﻨﺎﻋﺘﻬـﺎ ﻟﻠﺨـﺎرج ﺣﻴﺚ ﻳﺪﻓـﻊ وﻳﺘﻜﻠﻒ‬ ‫اﻤﺒﺪﻋـﻮن اﻟﺸـﺒﺎب ﻋﲆ ﻧﻔﻘﺘﻬـﻢ ﺟﻤﻴﻊ اﻟﺘﻜﺎﻟﻴـﻒ اﻤﺎﻟﻴﺔ اﻟﺘﻲ‬ ‫ﺗﺴـﺎﻫﻢ ﰲ ﻫﺬه اﻟﺼﻨﺎﻋﺔ‪ ،‬وﺗﻈﻞ ﻫﺬه اﻟﺘﺠﺎرب ﻣﺤﺮﻣﺔ داﺧﻠﻴﺎ ً‬ ‫ﻣﺴـﻤﻮﺣﺔ ﺧﺎرﺟﻴـﺎً‪ ،‬ﺣﻴـﺚ ﺗﺘﻢ ﻫـﺬه اﻟﺼﻨﺎﻋﺔ داﺧـﻞ اﻟﻮﻃﻦ‬ ‫ﻟﺘﻌـﺮض ﺧﺎرﺟـﻪ‪ ،‬وﻳﻈـﻞ اﻟﻌﺎﻟﻢ اﻵﺧـﺮ ﻳﺘﻌﺎﻃـﻒ ﻣﻌﻨﺎ ﻛﻮن‬ ‫اﻟﺴـﻴﻨﻤﺎ ﻣﺎزاﻟـﺖ ﻣﺤﺮﻣﺔ ﻋﲆ ﻫـﺬا اﻤﻮاﻃﻦ ﻓﻴﻜـﻮن اﻻﺣﺘﻔﺎء‬ ‫ﺑﻬـﺬه اﻟﺘﺠﺎرب أﻧﻬﺎ ﺻﻨﻌﺖ ﻟﻠﻤﺸـﺎرﻛﺔ ﰲ اﻤﻬﺮﺟﺎﻧﺎت دون أن‬ ‫ﻳﺴﻬﻢ ﰲ ﺗﻜﺎﻟﻴﻔﻬﺎ ﺟﻤﻌﻴﺔ ﻓﻨﻴﺔ أو ﻧﺎد أدﺑﻲ أو وزارة اﻟﺜﻘﺎﻓﺔ‪.‬‬ ‫وﻋﻠﻴﻨـﺎ أن ﻧﺸـﺎﻫﺪ ﻗﺮﻳﺒـﺎ ً ﺟﻮاﺋﺰ ﺳـﻴﺘﻢ اﻋﺘﻤﺎدﻫـﺎ ﻟﻬﺬه‬ ‫اﻟﺘﺠﺎرب وﻟﻜﻦ ﻋﲆ اﺳﺘﺤﻴﺎء‪ ،‬ﻧﺤﺘﻔﻲ ﺑﺎﻟﻌﺮوض وﻧﻔﺨﺮ ﺑﻬﺎ ﰲ‬ ‫وﺳﺎﺋﻞ إﻋﻼﻣﻨﺎ ﻟﻜﻨﻬﺎ ﻣﺤﺮوﻣﺔ وﻣﻤﻨﻮﻋﺔ ﻋﻠﻴﻨﺎ‪.‬‬ ‫إﱃ ﻣﺘـﻰ واﻟﻘﺎﺋﻤـﻮن ﻋﲆ اﻟﻌﻤﻞ اﻟﺜﻘﺎﰲ واﻟﻔﻨﻲ ﻳﻬﻤﺸـﻮن‬ ‫ﻫـﺬا اﻟﺠﺎﻧﺐ اﻟﻔﻨـﻲ‪ ،‬وﻻﻳﻠﺘﻔﺘﻮن إﻟﻴﻪ إﻻ ﻣـﻦ ﺧﻼل ﺗﴫﻳﺤﺎت‬ ‫ﺧﺠﻮﻟﺔ ﻟﻮﺳـﺎﺋﻞ اﻹﻋﻼم‪ ،‬ﻳﺆﻛﺪون ﻓﻴﻬﺎ أﻧﻬﻢ ﻻﻳﻤﺘﻠﻜﻮن اﻟﻘﺮار‬ ‫وأﻧﻬـﻢ »ﺟﻬﺔ ﻏـﺮ ﺗﻨﻔﻴﺬﻳﺔ«‪ ،‬ﻟﻴﻈـﻞ »اﻟﺠـﺮس« ﻣُﻌﻠﻘﺎ ً ﺧﺎرج‬ ‫اﻟﻮﻃﻦ ﰲ ﺗﻐﺮﻳﺪاﺗﻪ‪ ،‬وﺣﺼﻮل ﻫﺆﻻء اﻟﺸـﺒﺎب ﻋﲆ ﺟﻮاﺋﺰ ﻋﺮﺑﻴﺔ‬ ‫ودوﻟﻴـﺔ وﻳﺘـﻢ اﻻﺣﺘﻔـﺎء ﺑﺎﻤﺨﺮج واﻤﻤﺜـﻞ واﻤﻨﺘﺞ اﻟﺴـﻌﻮدي‬ ‫)ﺧﺎرج وﻃﻨـﻪ(‪ ،‬ﺑﻞ اﻟﺘﻬﺎﻧﻲ اﻟﺘﻲ ﺗﺄﺗﻲ ﻋﲆ اﺳـﺘﺤﻴﺎء ﻣﻦ ﻗﺒﻞ‬ ‫ﻫﺆﻻء اﻤﺴﺆوﻟﻦ‪.‬‬ ‫‪aloraid@alsharq.net.sa‬‬

‫ﺑﺮﺍﻣﺞ ﻣﻠﺘﻘﻰ ﺍﻟﺘﺮﺍﺙ ﺍﻟﻌﻤﺮﺍﻧﻲ‬ ‫ﺍﻟﻮﻃﻨﻲ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﻨﻄﻘﺔ ﺍﻟﺸﺮﻗﻴﺔ‬ ‫ﺑﺮﻧﺎﻣﺞ ﺍﻟﻤﻠﺘﻘﻰ ﻓﻲ ﺍﻷﺣﺴﺎﺀ »ﺍﻟﻴﻮﻡ ﺍﻷﺣﺪ«‬ ‫اﻟﻔﻌﺎﻟﻴﺔ‬

‫اﻟﺴﺎﻋﺔ‬

‫اﻤﻜﺎن‬

‫اﻓﺘﺘﺎح ورﺷﺔ اﻻﺳﺘﺜﻤﺎر ﰲ اﻟﱰاث‬ ‫اﻟﻌﻤﺮاﻧﻲ‬

‫‪12:00‬‬ ‫ﻇﻬﺮا‬

‫اﻟﻐﺮﻓﺔ اﻟﺘﺠﺎرﻳﺔ‬

‫ﻟﻘﺎء رﺋﻴﺲ ﻫﻴﺌﺔ اﻟﺴﻴﺎﺣﺔ ﺑﺸﺒﺎب‬ ‫ﺟﺎﻣﻌﺔ اﻤﻠﻚ ﻓﻴﺼﻞ‬

‫‪12:30‬‬ ‫ﺑﻌﺪ اﻟﻈﻬﺮ‬

‫ﺟﺎﻣﻌﺔ اﻤﻠﻚ‬ ‫ﻓﻴﺼﻞ‬

‫اﻓﺘﺘﺎح اﻤﻌﺮض اﻟﺘﻔﺎﻋﲇ‬

‫‪5:00‬‬ ‫ﻣﺴﺎء‬

‫ﻣﺠﻤﻊ اﻟﻌﺜﻴﻢ‬ ‫اﻟﺘﺠﺎري‬

‫ﺣﻔﻞ اﻓﺘﺘﺎح ﺑﻴﺖ اﻟﺜﻘﺎﻓﺔ »اﻤﺪرﺳﺔ‬ ‫اﻷﻣﺮﻳﺔ ﺳﺎﺑﻘﺎ«‬

‫‪6:00‬‬ ‫ﻣﺴﺎء‬

‫‪-‬‬

‫أوﺿـﺢ اﻤـﴩف اﻟﻌﺎم‬ ‫ﻋﲆ ﻣﺮﻛﺰ اﻟﱰاث اﻟﻌﻤﺮاﻧﻲ‪،‬‬ ‫اﻟﺘﺎﺑـﻊ ﻟﻠﻬﻴﺌـﺔ اﻟﻌﺎﻣـﺔ‬ ‫ﻟﻠﺴـﻴﺎﺣﺔ واﻵﺛـﺎر‪ ،‬اﻟﺪﻛﺘﻮر‬ ‫ﻣﺸـﺎري اﻟﻨﻌﻴـﻢ أن اﻟﻬﻴﺌﺔ‬ ‫ﺗﻄﻤﺢ إﱃ اﻟﺨـﺮوج ﺑﻌﺪة أﻫﺪاف‬ ‫ﻣـﻦ ﻣﻠﺘﻘـﻰ اﻟـﱰاث اﻟﻌﻤﺮاﻧـﻲ‬ ‫اﻟﻮﻃﻨﻲ‪ ،‬اﻟـﺬي ﺗﻨﻈﻤﻪ ﰲ اﻤﻨﻄﻘﺔ‬ ‫اﻟﴩﻗﻴﺔ‪ ،‬وﺗﻨﻄﻠﻖ ﻓﻌﺎﻟﻴﺎﺗﻪ اﻟﻴﻮم‪.‬‬ ‫وأﻛـﺪ اﻟﻨﻌﻴـﻢ أن ﻣـﻦ أﻫـﻢ‬ ‫اﻷﻫـﺪاف »أن ﻳﻜﻮن ﻫﻨـﺎك ﺛﻘﺎﻓﺔ‬ ‫ﻣﺠﺘﻤﻌﻴﺔ ورﺳـﻤﻴﺔ واﺳـﺘﺜﻤﺎرﻳﺔ‬ ‫وﺗﺮﺑﻮﻳﺔ ﺗﺴـﺎﻫﻢ ﰲ اﻤﺤﺎﻓﻈﺔ ﻋﲆ‬ ‫اﻟـﱰاث اﻟﻌﻤﺮاﻧـﻲ«‪ ،‬وأن ﺗﺼﺒـﺢ‬ ‫ﻣﻮاﻗـﻊ اﻟﱰاث اﻟﻌﻤﺮاﻧﻲ »ﻣﻌﺎﺷـﺔ‬ ‫وﻗﺎﺑﻠﺔ ﻟﻠﺤﻴﺎة«‪ .‬وأﺷـﺎر اﻟﻨﻌﻴﻢ‪ ،‬ﰲ‬ ‫ﺣﻮار ﻣﻊ »اﻟـﴩق«‪ ،‬إﱃ أن ﻣﻠﺘﻘﻰ‬ ‫اﻟﱰاث اﻟﻌﻤﺮاﻧﻲ ﻻ ﻳﻘﺪم ﺗﻮﺻﻴﺎت‪،‬‬ ‫ﺑـﻞ ﺑﺮاﻣﺞ ﻋﻤـﻞ وﻣﺒـﺎدرات‪ ،‬ﻳﺘﻢ‬ ‫اﻟﻌﻤـﻞ ﻋـﲆ ﺗﻨﻔﻴﺬﻫـﺎ‪ ،‬ﺑﺎﻹﺿﺎﻓﺔ‬ ‫إﱃ ﻣﺸـﺎرﻳﻊ اﻟﺘﻄﻮﻳﺮ واﻻﺳﺘﺜﻤﺎر‬ ‫ﻟﻠﻌﺪﻳﺪ ﻣﻦ ﻣﻮاﻗﻊ اﻟﱰاث اﻟﻌﻤﺮاﻧﻲ‪.‬‬ ‫وﻫﺬا ﻧﺺ اﻟﺤﻮار‪:‬‬ ‫ﻫﺪف اﻤﻠﺘﻘﻰ‬ ‫ﻣـﺎ اﻟﻬﺪف اﻟـﺬي ﺗﻄﻤﺢ‬ ‫اﻟﻬﻴﺌـﺔ إﱃ اﻟﺨﺮوج ﺑﻪ ﰲ ﺧﺘﺎم‬ ‫اﻤﻠﺘﻘﻰ؟‬ ‫ اﻷﻫـﺪاف ﻣﺘﻌـﺪدة‪ ،‬وأﻫـﻢ‬‫اﻷﻫـﺪاف أن ﻳﻜـﻮن ﻫﻨـﺎك ﺛﻘﺎﻓﺔ‬ ‫ﻣﺠﺘﻤﻌﻴﺔ ورﺳـﻤﻴﺔ واﺳـﺘﺜﻤﺎرﻳﺔ‬ ‫وﺗﺮﺑﻮﻳﺔ ﺗﺴـﺎﻫﻢ ﰲ اﻤﺤﺎﻓﻈﺔ ﻋﲆ‬ ‫اﻟـﱰاث اﻟﻌﻤﺮاﻧﻲ‪ .‬ﻧﻬـﺪف إﱃ أن‬ ‫ﺗﺼﺒﺢ ﻣﻮاﻗـﻊ اﻟـﱰاث اﻟﻌﻤﺮاﻧﻲ‬ ‫ﻣﻌﺎﺷـﺔ وﻗﺎﺑﻠﺔ ﻟﻠﺤﻴـﺎة‪ ،‬وﻧﺮﻏﺐ‬ ‫ﻟـﻜﻞ ﻣﻮاﻃـﻦ أن ﻳﻌﻴـﺶ ﺑـﻼده‬ ‫وﻳﺴـﺘﻮﻋﺐ ﺗﺎرﻳﺨـﻪ وﻳﺤـﺎول‬ ‫اﻛﺘﺸﺎف وﻃﻨﻪ‪ .‬إﻧﻪ ﻣﻠﺘﻘﻰ ﻳﺴﺎﻫﻢ‬ ‫ﰲ ﺑﻨﺎء اﻟﻬﻮﻳﺔ اﻟﻮﻃﻨﻴﺔ‪.‬‬ ‫دور اﻤﺮأة‬ ‫ﻤﺎذا ﺗﻢ ﺗﺨﺼﻴﺺ ﺟﻠﺴﺔ‬ ‫ﻋـﻦ دور اﻤـﺮأة اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ ﰲ‬ ‫اﻟﺒﻴﺌﺔ اﻟﻌﻤﺮاﻧﻴﺔ؟‬ ‫ اﻤـﺮأة ﻟﻬـﺎ دور ﻛﺒـﺮ‬‫ﰲ اﻟﻌﻤـﺮان ﻛﻜﻞ‪ ،‬وﰲ اﻟـﱰاث‬ ‫اﻟﻌﻤﺮاﻧـﻲ ﻋﲆ وﺟـﻪ اﻟﺨﺼﻮص‪،‬‬ ‫ﻛـﻮن اﻤـﺮأة أﺻـﻼ ﻛﺎﻧـﺖ ﺗﻘﻮم‬ ‫ﺑﺄﻋﻤـﺎل أﺳﺎﺳـﻴﺔ ﰲ اﻟﺒﻨـﺎء وﰲ‬ ‫اﻟﺘﺰﻳـﻦ‪ ،‬ﻓﻔﻲ ﺟﻨﻮب اﻤﻤﻠﻜﺔ‪ ،‬وﰲ‬ ‫ﻋﺴﺮ ﻋﲆ وﺟﻪ اﻟﺨﺼﻮص‪ ،‬ﺗﻘﻮم‬ ‫اﻤﺮأة ﺑﻌﻤﻠﻴﺔ اﻟﻨﻘﺶ »اﻟﻘﻂ«‪ ،‬وﻫﺬا‬

‫د‪ .‬ﻣﺸﺎري اﻟﻨﻌﻴﻢ‬

‫)ﺗﺼﻮﻳﺮ‪ :‬ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ اﻟﺒﻘﴚ(‬

‫اﻤﺪرﺳﺔ اﻷﻣﺮﻳﺔ ﰲ اﻟﻬﻔﻮف‬

‫ﺍﻟﻤﺮﺃﺓ ﺗﻠﻌﺐ ﺩﻭﺭ ﹰﺍ ﻋﻠﻰ ﻣﺴﺘﻮﻯ ﺑﻨﺎﺀ ﺍﻟﻮﻋﻲ ﺍﻟﺜﻘﺎﻓﻲ ﺑﺄﻫﻤﻴﺔ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻤﺠﺎﻝ‬ ‫ﺍﻷﺣﺴﺎﺀ ﻗﻠﻌﺔ ﺍﻟﺘﺮﺍﺙ ﻓﻲ »ﺍﻟﺸﺮﻗﻴﺔ«‪ ..‬ﻭﺍﻟﺨﺒﺮ ﻭﺍﻟﺪﻣﺎﻡ ﻗﺎﻋﺪﺗﺎ ﺍﻟﻤﻨﻄﻘﺔ‬ ‫ﻟﻴﺲ ﻓﻘﻂ ﰲ ﻋﺴﺮ ﺑﻞ ﻣﺪن ﻋﺮﺑﻴﺔ‬ ‫ﻋﺪة‪ ،‬ﻣﺜﻞ ﻣﺪﻳﻨﺔ ﻏﺪاﻣﺲ ﰲ ﻟﻴﺒﻴﺎ‪.‬‬ ‫ﻣﺎ ﻧﻌﺘﻘﺪه ﻫﻮ أن اﻤﺮأة ﻟﻌﺒﺖ دورا‬ ‫ﻣﺒﺎﴍا وآﺧﺮ ﻏﺮ ﻣﺒﺎﴍ ﰲ اﻟﺒﻴﺌﺔ‬ ‫اﻟﻌﻤﺮاﻧﻴﺔ اﻟﺘﻘﻠﻴﺪﻳﺔ‪ ،‬ﻓﻤﻦ ﺟﻬﺔٍ أﺛﱠﺮ‬ ‫وﺟﻮد اﻤﺮأة ﻋﲆ اﻟﺘﻜﻮﻳﻦ اﻟﻔﺮاﻏﻲ‬ ‫ﻟﻠﻤﺴـﻜﻦ‪ ،‬وﻇﻬﺮت ﻋﻨـﺎﴏ ﻣﺜﻞ‬ ‫اﻤﴩﺑﻴﺔ واﻟﺒﺎب اﻷوﺳـﻂ وﻏﺮﻫﺎ‬ ‫ﻣﻦ اﻟﻌﻨﺎﴏ‪ ،‬وﻣﻦ ﺟﻬﺔ ﺷـﺎرﻛﺖ‬ ‫اﻤﺮأة ﰲ ﺗﻜﻮﻳـﻦ اﻟﺒﻴﺌﺔ اﻟﻌﻤﺮاﻧﻴﺔ‪،‬‬ ‫وﺳﺎﻫﻤﺖ ﰲ ﺑﻨﺎﺋﻬﺎ‪.‬‬ ‫ﻣـﺎ اﻟـﺪور اﻟـﺬي ﻳﻤﻜﻦ‬ ‫أن ﺗﻠﻌﺒﻪ اﻤـﺮأة ﺣﺎﻟﻴﺎ ﰲ ﻣﺠﺎل‬ ‫اﻟـﱰاث اﻟﻌﻤﺮاﻧـﻲ واﻟﺤﻔـﺎظ‬ ‫ﻋﻠﻴﻪ؟‬ ‫ ﻫﻨـﺎك اﻟﻌﺪﻳﺪ ﻣـﻦ اﻷدوار‬‫اﻟﺘـﻲ ﺗﻘﻮم ﺑﻬﺎ اﻤﺮأة اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ‪،‬‬ ‫ﻓﻤﺜـﻼ ﻫﻨـﺎك أﻛﺜﺮ ﻣـﻦ أﻛﺎدﻳﻤﻴﺔ‬ ‫ﺳـﻌﻮدﻳﺔ ﺗﺸـﺎرك ﰲ اﻟﺒﺤـﺚ‬ ‫اﻷﺛﻨﻮاﺟﺮاﰲ ﰲ ﻫﺬا اﻤﻠﺘﻘﻰ‪ ،‬وﻫﺬه‬ ‫اﻟﺒﺤـﻮث ﺗﺮﻛﺰ ﻋﲆ دراﺳـﺔ اﻤﺮأة‬ ‫ودورﻫﺎ ﰲ اﻟﱰاث اﻟﻌﻤﺮاﻧﻲ‪ ،‬ﻟﻜﻨﻨﺎ‬

‫ﻧﻌﺘﻘـﺪ أن اﻤـﺮأة ﺗﻘـﻮم ﺑﺄﻋﻤـﺎل‬ ‫ﻣﻬﻤـﺔ ﺧﺼﻮﺻـﺎ ﻋـﲆ ﻣﺴـﺘﻮى‬ ‫ﺑﻨﺎء اﻟﻮﻋـﻲ اﻟﺜﻘﺎﰲ ﺑﺄﻫﻤﻴﺔ اﻟﱰاث‬ ‫اﻟﻌﻤﺮاﻧﻲ‪ ،‬وﺗﺸﺎرك ﺑﺸﻜﻞ ﻣﺒﺎﴍ‬ ‫ﰲ اﻤﺤﺎﻓﻈﺔ ﻋﻠﻴﻪ‪ ،‬ﻛﻤﺎ أﻧﻬﺎ ﺗﺴﺎﻫﻢ‬ ‫ﺑﺸـﻜﻞ ﻋﻤﻴﻖ ﰲ ﺗﻜﻮﻳـﻦ »اﻟﱰﺑﻴﺔ‬ ‫اﻟﱰاﺛﻴﺔ« اﻟﺘـﻲ ﻧﺘﻄﻠﻊ أن ﻧﻄﻠﻘﻬﺎ‬ ‫ﻗﺮﻳﺒـﺎ ﻛﻤﺠﺎل ﺗﻌﻠﻴﻤﻲ ﻣﻬﻢ ﻳﺮﺑﻂ‬ ‫اﻟﱰاث ﺑﻤﻨﺎﻫﺞ اﻟﺘﻌﻠﻴﻢ اﻟﻌﺎم‪.‬‬ ‫اﺳﺘﻬﺪاف اﻤﺠﺘﻤﻊ‬ ‫ﻣﻦ اﻟﻔﺌﺔ اﻤﺴﺘﻬﺪﻓﺔ ﻣﻦ‬ ‫إﻗﺎﻣﺔ ورش اﻟﻌﻤـﻞ واﻟﺪورات‬ ‫اﻟﺘﺪرﻳﺒﻴﺔ اﻤﺼﺎﺣﺒﺔ ﻟﻠﻤﻠﺘﻘﻰ؟‬ ‫ ﻛﻞ ﻓﺌـﺎت اﻤﺠﺘﻤـﻊ‪ ،‬ﻓﻤﺜﻼ‬‫اﻤﻌﺮض اﻟﺘﻔﺎﻋﲇ ﰲ ﻣﺠﻤﻊ اﻟﻌﺜﻴﻢ‬ ‫ﰲ اﻷﺣﺴـﺎء‪ ،‬وﻣﺠﻤـﻊ اﻟﺮاﺷـﺪ‬ ‫ﰲ اﻟﺨـﱪ‪ ،‬ﻳﻮﺟـﺪ ﻓﻴﻪ ﻧﺸـﺎﻃﺎت‬ ‫ﺣﺮﻓﻴـﺔ ﺗﻔﺎﻋﻠﻴـﺔ ﻳﻘـﻮم ﻓﻴـﻪ ﻛﻞ‬ ‫أﻓﺮاد اﻷﴎة ﺑﺎﻟﻌﻤﻞ ﻣﻊ اﻟﺤﺮﻓﻴﻦ‬ ‫ﻣـﻦ ﺟﻤﻴـﻊ ﻣﻨﺎﻃﻖ اﻤﻤﻠﻜـﺔ‪ ،‬ﻛﻤﺎ‬ ‫أن ﻫﻨـﺎك ورﺷـﺔ ﻋﻤـﻞ ﻟﻸﻃﻔﺎل‬ ‫»اﺑﻦ وﻟـﻮﱢن ﻣﻊ اﻟـﱰاث«‪ ،‬وﻫﻨﺎك‬ ‫ِ‬

‫ﻣﻌﺎرض ﻓﻮﺗﻮﺟﺮاﻓﻴﺔ‪ ،‬ﺑﻴﻨﻤﺎ ﻫﻨﺎك‬ ‫ﻧﺸﺎﻃﺎت ﺧﺎﺻﺔ ﻟﻄﻼب وأﺳﺎﺗﺬة‬ ‫ﻛﻠﻴﺔ اﻟﻌﻤـﺎرة ﰲ ﺟﺎﻣﻌـﺔ اﻟﺪﻣﺎم‬ ‫وﺟﺎﻣﻌﺔ اﻤﻠﻚ ﻓﻬﺪ‪ ،‬وﻫﻨﺎك ورﺷﺔ‬ ‫ﺧﺎﺻـﺔ ﺑﺎﻻﺳـﺘﺜﻤﺎر ﰲ ﻣﺠـﺎل‬ ‫اﻟـﱰاث اﻟﻌﻤﺮاﻧـﻲ‪ ،‬وﻫﻲ ورﺷـﺔ‬ ‫ﻣﺨﺼﺼﺔ ﻟﺮﺟﺎل اﻷﻋﻤﺎل‪ ،‬وﻫﻨﺎك‬ ‫ورش ﻟﺮؤﺳﺎء اﻟﺒﻠﺪﻳﺎت واﻟﱪﻧﺎﻣﺞ‬ ‫اﻟﻌﻠﻤﻲ‪ ،‬وﻫﻮ ﻣﻮﺟـﻪ ﻟﻘﻄﺎع ﻛﺒﺮ‬ ‫ﻣﻦ اﻤﺠﺘﻤـﻊ‪ .‬اﻤﻠﺘﻘﻰ ﻟـﻜﻞ أﻓﺮاد‬ ‫اﻤﺠﺘﻤـﻊ‪ ،‬وﻫـﻮ ﻳﻬـﺪف أﺻـﻼ‬ ‫ﻟﺘﺄﺻﻴﻞ اﻟﻌﻼﻗﺔ ﺑﻦ اﻟﺠﻤﻴﻊ وﺑﻨﺎء‬ ‫ﺛﻘﺎﻓﺔ ﺗﺮاﺛﻴﺔ ﻣﺠﺘﻤﻌﻴﺔ‪.‬‬ ‫ﺗﻮﺻﻴﺎﺗﻨﺎ ﻣﺸﺎرﻳﻊ‬ ‫ﻫﻨـﺎك ﺗﻮﺻﻴـﺎت ﰲ‬ ‫اﻤﻠﺘﻘـﻰ اﻟـﺬي اﻧﻌﻘـﺪ ﰲ ﺟـﺪة‬ ‫اﻟﺴﻨﺔ اﻤﺎﺿﻴﺔ ﻟﻢ ﺗﻨﻔﺬ‪ .‬ﻓﻜﻴﻒ‬ ‫ﺳـﺘﺨﺮﺟﻮن ﺑﺘﻮﺻﻴﺎت ﺟﺪﻳﺪة‬ ‫ﻳﺘﻢ وﺿﻌﻬﺎ ﻋﲆ اﻷرﻓﻒ؟‬ ‫ ﻣﻦ ﻗـﺎل ﻟـﻚ إن ﺗﻮﺻﻴﺎت‬‫اﻟﻌﺎم اﻤﺎﴈ ﻟـﻢ ﺗﻨﻔﺬ‪ ،‬ﻳﺒﺪو أﻧﻜﻢ‬ ‫ﻗـﺪ ﺗﻌﻮدﺗـﻢ أن ﺟﻤﻴـﻊ ﺗﻮﺻﻴﺎت‬

‫اﻤﺆﺗﻤـﺮات واﻤﻠﺘﻘﻴـﺎت ﻻ ﺗﻨﻔـﺬ‪.‬‬ ‫ﻋﲆ اﻟﻌﻜﺲ ﺗﻤﺎﻣﺎ ﻧﺤﻦ ﰲ ﻣﻠﺘﻘﻰ‬ ‫اﻟﱰاث اﻟﻌﻤﺮاﻧﻲ ﻻ ﻧﻘﺪم ﺗﻮﺻﻴﺎت‬ ‫ﺑﻞ ﺑﺮاﻣﺞ ﻋﻤـﻞ وﻣﺒﺎدرات‪ ،‬ﻓﻤﺜﻼ‬ ‫ﻗﺪﻣـﺖ وزارة اﻟﺘﻌﻠﻴـﻢ اﻟﻌـﺎﱄ‬ ‫ﻣﺠﻤﻮﻋﺔ ﻣـﻦ اﻤﺒـﺎدرات ﺑﺪأﻧﺎ ﰲ‬ ‫ﺗﻨﻔﻴﺬﻫﺎ‪ ،‬ﻣﻨﻬﺎ إﺻﺪار ﻛﺘﺎب ﺣﻮل‬ ‫اﻟﺘﻌﻠﻴﻢ اﻟﻌـﺎﱄ واﻟﱰاث اﻟﻌﻤﺮاﻧﻲ‪،‬‬ ‫وﻫـﻮ ﻛﺘـﺎب أﻛﺎدﻳﻤـﻲ ﺿﺨـﻢ‬ ‫ﺳـﻴﻜﻮن ﻟﻪ ﺗﺄﺛﺮ ﻣﻬﻢ‪ ،‬ﺑﺎﻹﺿﺎﻓﺔ‬ ‫إﱃ ﻣﺸـﺎرﻳﻊ اﻟﺘﻄﻮﻳﺮ واﻻﺳﺘﺜﻤﺎر‬ ‫ﻟﻠﻌﺪﻳـﺪ ﻣـﻦ ﻣﻮاﻗـﻊ اﻟـﱰاث‬ ‫اﻟﻌﻤﺮاﻧـﻲ‪ .‬ﺗﻮﺻﻴﺎﺗﻨـﺎ ﻋﺒﺎرة ﻋﻦ‬ ‫ﻣﺸـﺎرﻳﻊ ﻧﻌﻤﻞ ﻓﻴﻬـﺎ اﻵن وﻧﺤﻦ‬ ‫ﻣﺴﺘﻤﺮون ﰲ ﺗﻨﻔﻴﺬﻫﺎ‪ ،‬ﻟﺬﻟﻚ ﻓﻬﻲ‬ ‫ﻟﻴﺴﺖ ﺗﻮﺻﻴﺎت وﻟﻜﻨﻬﺎ ﻣﺮاﺟﻌﺎت‬ ‫ﻤﺸﺎرﻳﻊ ﻗﺎﺋﻤﺔ وﻣﺒﺎدرات ﻤﺸﺎرﻳﻊ‬ ‫ﻧﻔﻜـﺮ أن ﻧﻘـﻮم ﺑﻬـﺎ ﻓـﻮرا ﺑﻌﺪ‬ ‫اﻤﻠﺘﻘﻰ‪.‬‬ ‫ﻣﻮاﻗﻊ اﻟﻔﻌﺎﻟﻴﺎت‬ ‫ﻤﺎذا ﺗﻢ اﺧﺘﻴـﺎر اﻟﺪﻣﺎم‪،‬‬ ‫واﻟﺨـﱪ‪ ،‬واﻟﻬﻔـﻮف ﻹﻗﺎﻣـﺔ‬

‫ﻓﻌﺎﻟﻴـﺎت اﻤﻠﺘﻘـﻰ دون ﻏﺮﻫﺎ‬ ‫ﻣﻦ ﻣﺪن اﻤﻨﻄﻘﺔ اﻟﴩﻗﻴﺔ؟‬ ‫ اﻷﺣﺴـﺎء ﻗﻠﻌـﺔ اﻟـﱰاث‬‫اﻟﻌﻤﺮاﻧـﻲ ﰲ اﻤﻨﻄﻘﺔ اﻟﴩﻗﻴﺔ‪،‬‬ ‫واﻤﺸـﺎرﻳﻊ اﻟﱰاﺛﻴـﺔ ﺗﱰﻛـﺰ ﰲ‬ ‫وﺳـﻂ ﻣﺪﻳﻨﺔ اﻟﻬﻔـﻮف‪ ،‬ﻓﻬﻨﺎك‬ ‫ﻣﻌﺎﻟﻢ ﺗﺮاﺛﻴـﺔ ﻋﻤﻼﻗﺔ ﻻ ﻳﻤﻜﻦ‬ ‫أن ﻳﺘﺠﺎوزﻫـﺎ ﻣﻠﺘﻘـﻰ اﻟـﱰاث‬ ‫اﻟﻌﻤﺮاﻧﻲ‪ ،‬وﺳﺘﻜﻮن ﻫﺬه اﻤﻌﺎﻟﻢ‬ ‫ﺣﺎﴐة ﰲ ﻣﻨﺎﺷﻂ اﻤﻠﺘﻘﻰ‪ .‬أﻣﺎ‬ ‫ﺑﺎﻟﻨﺴـﺒﺔ ﻟﻠﺨﱪ واﻟﺪﻣـﺎم ﻓﻬﻤﺎ‬ ‫ﻗﺎﻋﺪﺗـﺎ اﻤﻨﻄﻘﺔ‪ ،‬وﻣـﻦ اﻟﻨﺎﺣﻴﺔ‬ ‫اﻟﻠﻮﺟﺴﺘﻴﺔ واﻟﺴﻜﺎﻧﻴﺔ‪ ،‬ﺗﻤﺜﻼن‬ ‫ﻣﺮﻛـﺰا ﻣﻬﻤـﺎ ﻳﻤﻜـﻦ اﻟﺘﻮاﺻﻞ‬ ‫ﻓﻴﻪ ﻣﻊ أﺑﻨـﺎء اﻤﻨﻄﻘﺔ‪ ،‬ﻛﻤﺎ أﻧﻨﺎ‬ ‫ﻧﻌﺘﱪ اﻟﻘﻄﻴﻒ واﻟﻘﺮى اﻟﺘﺎﺑﻌﺔ‬ ‫ﻟﻬﺎ ﺟﺰءا ﻣﻦ ﺣـﺎﴐة اﻟﺪﻣﺎم‪،‬‬ ‫وﻫﺬا ﻳﻤﺜﻞ ﻋﻤﻘﺎ ﺛﻘﺎﻓﻴﺎ وﺗﺮاﺛﻴﺎ‬ ‫ﻫﺎﻣﺎ‪ .‬ﺑﺎﻗـﻲ ﻣﺪن اﻤﻨﻄﻘﺔ أﺛﺮة‬ ‫ﻋﲆ ﻧﻔﻮﺳـﻨﺎ‪ ،‬ﻟﻜﻨﺎ ﻻ ﻧﺴـﺘﻄﻴﻊ‬ ‫ﺗﻮزﻳـﻊ اﻤﻠﺘﻘﻰ ﻋﲆ ﺟﻤﻴﻊ ﻣﺪن‬ ‫اﻤﻨﻄﻘﺔ‪ ،‬وﻛﺎن ﻣـﻦ اﻟﴬوري‬ ‫اﻻﺧﺘﻴﺎر‪.‬‬ ‫دورة اﻟﻄﻦ‬ ‫إﱃ ﻣـﺎذا ﺗﺴـﻌﻮن ﻣـﻦ‬ ‫ﺗﻀﻤـﻦ دورات اﻟﺒﻨﺎء ﺑﺎﻟﻄﻦ‬ ‫ﰲ اﻟﺪورات اﻤﺼﺎﺣﺒﺔ ﻟﻠﻤﻠﺘﻘﻰ؟‬ ‫ دورة اﻟﺒﻨـﺎء ﺑﺎﻟﻄـﻦ‬‫ﻣﺴـﺘﻤﺮة ﻃﻮال اﻟﻌـﺎم‪ ،‬وﻧﺤﻦ ﰲ‬ ‫ﻣﺮﻛﺰ اﻟـﱰاث اﻟﻌﻤﺮاﻧـﻲ اﻟﻮﻃﻨﻲ‬ ‫ﻧﻘﻴﻢ ﻫﺬه اﻟﻮرﺷـﺔ ﰲ ﻛﻞ ﻣﻨﺎﻃﻖ‬ ‫اﻤﻤﻠﻜـﺔ‪ ،‬وﻧﻬﺪف ﻣـﻦ ﺧﻼﻟﻬﺎ إﱃ‬ ‫ﺗﺜﻘﻴـﻒ أﺑﻨـﺎء اﻤﺠﺘﻤـﻊ ﺑﱰاﺛﻬﻢ‬ ‫وﺗﻌﺮﻳﻔﻬـﻢ ﺑﻤـﻮاد وﻃـﺮق اﻟﺒﻨﺎء‬ ‫اﻟﱰاﺛﻴﺔ‪.‬‬ ‫ﻧﺤـﻦ ﻧﻌﻲ أن ﻛﺜﺮا ﻣﻦ اﻤﻮاد‬ ‫وﻃـﺮق اﻟﺒﻨـﺎء اﻟﱰاﺛﻴﺔ ﺑـﺪأت ﰲ‬ ‫اﻻﻧﺪﺛـﺎر‪ ،‬وﻣﻦ واﺟﺒﻨـﺎ اﻤﺤﺎﻓﻈﺔ‬ ‫ﻋﻠﻴﻬـﺎ وﺗﻮﺛﻴﻘﻬـﺎ وﻧﴩﻫـﺎ ﻋـﲆ‬ ‫ﻧﻄﺎق واﺳﻊ ﰲ اﻤﺠﺘﻤﻊ‪ ،‬وﻫﺬا ﻣﻦ‬ ‫وﺟﻬﺔ ﻧﻈﺮﻧﺎ ﻣﻬﻢ ﺟﺪا‪.‬‬

‫ﺗﺸﺎرك ﻓﻲ اﻟﻤﻌﺮض اﻟﻤﺼﺎﺣﺐ ﻟﻠﻤﻠﺘﻘﻰ‬

‫ﺑﺮﻧﺎﻣﺞ ﺍﻟﻤﻠﺘﻘﻰ ﻓﻲ ﺍﻟﺪﻣﺎﻡ ﻭﺍﻟﺨﺒﺮ »ﻏﺪﺍ ﺍﻹﺛﻨﻴﻦ«‬ ‫ﺍﻟﻔﻌﺎﻟﻴﺔ‬

‫ﺍﻟﺴﺎﻋﺔ‬

‫ﺍﳌﻜﺎﻥ‬

‫ﺍﻓﺘﺘﺎﺡ ﺍﳌﻌﺮﺽ ﺍﻷﻭﻝ ﳌﺸﺎﺭﻳﻊ ﻃﻼﺏ‬ ‫ﻛﻠﻴﺎﺕ ﺍﻟﻌﻤﺎﺭﺓ ﻓﻲ ﺍﳉﺎﻣﻌﺎﺕ‬ ‫ﺍﻟﺴﻌﻮﺩﻳﺔ‬

‫‪11:00‬‬ ‫ﺻﺒﺎﺣﺎ ﹰ‬

‫ﺟﺎﻣﻌﺔ ﺍﻟﺪﻣﺎﻡ‬

‫ﺗﻮﻗﻴﻊ ﻣﺬﻛﺮﺓ ﺍﻟﺘﻌﺎﻭﻥ ﺑﲔ ﻫﻴﺌﺔ‬ ‫ﺍﻟﺴﻴﺎﺣﺔ ﻭﺟﺎﻣﻌﺔ ﺍﻟﺪﻣﺎﻡ‬

‫‪11:25‬‬ ‫ﺻﺒﺎﺣﺎ ﹰ‬

‫ﺣﻔﻞ ﺟﺎﺋﺰﺓ ﺍﻷﻣﻴﺮ ﺳﻠﻄﺎﻥ ﺑﻦ‬ ‫ﺳﻠﻤﺎﻥ ﻟﻠﺘﺮﺍﺙ ﺍﻟﻌﻤﺮﺍﻧﻲ ﻭﻟﻘﺎﺅﻩ‬ ‫ﻣﻊ ﻃﻠﺒﺔ ﻛﻠﻴﺎﺕ ﺍﻟﻌﻤﺎﺭﺓ‬

‫‪11:30‬‬

‫ﺟﺎﻣﻌﺔ ﺍﻟﺪﻣﺎﻡ‬

‫ﺯﻳﺎﺭﺓ ﻓﻌﺎﻟﻴﺔ ﺍﻟﺒﻨﺎﺀ ﺑﺎﻟﻄﲔ‬ ‫ﺍﳌﻀﻐﻮﻁ‪ -‬ﻛﻠﻴﺔ ﺍﻟﻌﻤﺎﺭﺓ‬ ‫ﻭﺍﻟﺘﺨﻄﻴﻂ‬

‫‪ 12:40‬ﺑﻌﺪ‬ ‫ﺍﻟﻈﻬﺮ‬

‫ﺟﺎﻣﻌﺔ ﺍﻟﺪﻣﺎﻡ‬

‫ﺍﻓﺘﺘﺎﺡ ﻭﺭﺷﺔ ﺍﻻﺳﺘﺜﻤﺎﺭ ﻓﻲ ﺍﻟﺘﺮﺍﺙ‬ ‫ﺍﻟﻌﻤﺮﺍﻧﻲ‬

‫‪ 1:30‬ﺑﻌﺪ‬ ‫ﺍﻟﻈﻬﺮ‬

‫ﺍﻟﻐﺮﻓﺔ ﺍﻟﺘﺠﺎﺭﻳﺔ‬

‫ﺍﻓﺘﺘﺎﺡ ﺍﻟﻔﻌﺎﻟﻴﺎﺕ ﺍﻟﺘﺮﺍﺛﻴﺔ‬ ‫ﻟﻠﻤﻠﺘﻘﻰ‬

‫‪5:30‬‬ ‫ﻣﺴﺎﺀ‬

‫ﻣﺠﻤﻊ ﺍﻟﺮﺍﺷﺪ‬

‫ﺣﻔﻞ ﺍﻓﺘﺘﺎﺡ ﺍﳌﻠﺘﻘﻰ ﻭﺍﳌﻌﺮﺽ‬ ‫ﺍﳌﺼﺎﺣﺐ ﲢﺖ ﺭﻋﺎﻳﺔ ﺃﻣﻴﺮ ﺍﳌﻨﻄﻘﺔ‬ ‫ﺍﻟﺸﺮﻗﻴﺔ‬

‫‪7:30‬‬

‫ﻓﻨﺪﻕ ﺷﻴﺮﺍﺗﻮﻥ‬ ‫ﺍﻟﺪﻣﺎﻡ‬

‫ﺃﻣﺎﻧﺔ ﺍﻟﺸﺮﻗﻴﺔ ﺗﻨﻔﺬ ﻣﻌﺮﺿ ﹰﺎ ﺩﺍﺋﻤ ﹰﺎ ﻟﻠﺘﺮﺍﺙ ﻓﻲ ﺍﻟﺪﻣﺎﻡ ﻭﺍﻟﺨﺒﺮ‬ ‫اﻟﺪﻣﺎم ‪ -‬اﻟﴩق‬ ‫ﺗﺸـﺎرك أﻣﺎﻧﺔ اﻤﻨﻄﻘـﺔ اﻟﴩﻗﻴـﺔ ﰲ اﻤﻠﺘﻘﻰ‬ ‫اﻟﻮﻃﻨـﻲ اﻟﺜﺎﻧـﻲ ﻟﻠـﱰاث اﻟﻌﻤﺮاﻧـﻲ‪ ،‬ﻣـﻦ‬ ‫ﺧﻼل ورﺷـﺔ ﻋﻤـﻞ ﺧﺎﺻﺔ ﺑـﺪور اﻟﺒﻠﺪﻳﺎت‬ ‫ﰲ اﻤﺤﺎﻓﻈـﺔ ﻋـﲆ اﻟـﱰاث اﻟﻌﻤﺮاﻧـﻲ‪ ،‬وأﻛﺪ‬ ‫أﻣـﻦ اﻤﻨﻄﻘﺔ اﻟﴩﻗﻴﺔ اﻤﻬﻨـﺪس ﺿﻴﻒ اﻟﻠﻪ‬ ‫اﻟﻌﺘﻴﺒﻲ ﻋﲆ ﺣﺮص أﻣﺎﻧﺔ اﻤﻨﻄﻘﺔ اﻟﴩﻗﻴﺔ ﻟﺘﻘﺪﻳﻢ‬ ‫ﻛﺎﻓـﺔ اﻤﺴـﺎﻋﺪات اﻤﻤﻜﻨـﺔ ﻟﻠﺠﻬﺔ اﻤﻨﻈﻤـﺔ‪ .‬ﻛﻤﺎ‬ ‫ﻗﺎل ﺑﺄن اﻷﻣﺎﻧﺔ ﺳﺘﺸـﺎرك ﰲ ورﺷـﺔ ﻋﻤﻞ ﺧﺎﺻﺔ‬ ‫ﺑﺪور اﻟﺒﻠﺪﻳـﺎت ﰲ اﻤﺤﺎﻓﻈﺔ ﻋﲆ اﻟﱰاث اﻟﻌﻤﺮاﻧﻲ‬ ‫ﺗـﴩف ﻋﻠﻴﻬﺎ أﻣﺎﻧـﺔ اﻤﻨﻄﻘﺔ اﻟﴩﻗﻴﺔ وﺳـﺘﻜﻮن‬ ‫ﺑﻌﻨـﻮان )دور اﻟﺒﻠﺪﻳـﺎت ﰲ اﻤﺤﺎﻓﻈـﺔ ﻋﲆ اﻟﱰاث‬ ‫اﻟﻌﻤﺮاﻧـﻲ وﺗﻨﻤﻴﺘﻪ( وﺳـﺘﺤﺘﻮي اﻟﺤﻠﻘﺔ ﻋﲆ ﻋﺪة‬ ‫ﻣﺤـﺎور وﻫﻲ‪ :‬اﻷﻧﻈﻤـﺔ واﻟﺘﴩﻳﻌﺎت اﻟﺘﺨﻄﻴﻄﻴﺔ‬ ‫واﻟﻌﻤﺮاﻧﻴﺔ وﻋﻼﻗﺘﻬﺎ ﺑﺎﻟﱰاث اﻟﻌﻤﺮاﻧﻲ‪.‬‬ ‫ﻛﻤﺎ ﺳـﺘﺘﻢ ﻣﻨﺎﻗﺸـﺔ أﻫﻤﻴﺔ وﺟﻮد ﺗﴩﻳﻌﺎت‬ ‫ﺑﻠﺪﻳـﺔ ﺗﺪﻋـﻢ اﻤﺤﺎﻓﻈﺔ ﻋﲆ اﻟـﱰاث اﻟﻌﻤﺮاﻧﻲ ﻣﻊ‬ ‫ﴐورة اﺳـﺘﻨﺎد اﻟﺘﴩﻳﻌـﺎت ﻋـﲆ أﺳـﺲ ﻋﻠﻤﻴﺔ‬ ‫وﺗﺎرﻳﺨﻴﺔ دﻗﻴﻘـﺔ وأﻫﻤﻴﺔ ﺗﻮﻓﺮ ﻣﺨﻄﻄﺎت ﺣﴫ‬ ‫ﻣﻮاﻗﻊ اﻟﱰاث اﻟﻌﻤﺮاﻧﻲ وﺗﺤﺪﻳﺪ أﻫﻢ ﺧﺼﺎﺋﺼﻬﺎ‪.‬‬ ‫وﻣﺸـﺎرﻳﻊ اﻟﺒﻨﻴـﺔ )اﻟﺘﺤﺘﻴـﺔ واﻟﻔﻮﻗﻴـﺔ(‬ ‫وﺳـﻴﻨﺎﻗﺶ ﰲ ﻫـﺬا اﻤﺤﻮر أﻫﻤﻴﺔ إﻋـﺎدة ﺗﺄﻫﻴﻞ‬ ‫اﻟﺒﻨﻴـﺔ اﻟﺘﺤﺘﻴـﺔ واﻟﻔﻮﻗﻴـﺔ ﰲ أواﺳـﻂ اﻤـﺪن‬ ‫اﻟﺘﺎرﻳﺨﻴﺔ وﻣﻨﺎﻗﺸـﺔ اﻤﻨﺠﺰات اﻟﺘـﻲ ﻗﺎﻣﺖ ﺑﻬﺎ‬

‫اﻷﻣﺎﻧﺔ ﰲ ﻫﺬا اﻟﺸﺄن‪.‬‬ ‫واﻤﻠﻜﻴﺎت اﻟﺨﺎﺻﺔ وآﻟﻴﺎت اﻟﺤﻔﺎظ ﻋﲆ اﻟﱰاث‬ ‫اﻟﻌﻤﺮاﻧﻲ‪.‬‬ ‫وﰲ ﻣﺤـﻮر اﻟﴩاﻛـﺔ ﻣـﻊ اﻟﻘﻄـﺎع اﻟﺨﺎص‬ ‫واﻤﺠﺘﻤـﻊ اﻤﺤﲇ‪ :‬ﺳـﺘﺘﻢ ﻣﻨﺎﻗﺸـﺔ اﻻﺳـﺘﺜﻤﺎرات‬ ‫اﻤﺘﺎﺣـﺔ ﰲ ﻣﻮاﻗـﻊ اﻟﱰاث اﻟﻌﻤﺮاﻧـﻲ وﻛﻴﻔﻴﺔ رﻓﻊ‬ ‫ﻣـﺮدود اﻻﺳـﺘﺜﻤﺎر اﻟﺴـﻴﺎﺣﻲ اﻟﺜﻘـﺎﰲ ﰲ ﻣﻮاﻗﻊ‬ ‫اﻟﱰاث اﻟﻌﻤﺮاﻧﻲ‪.‬‬ ‫ﻛﻤﺎ أن اﻷﻣﺎﻧﺔ ﺳـﺘﻘﻮم ﺑﺘﻨﻔﻴﺬ اﻤﻌﺮض اﻟﺪاﺋﻢ‬ ‫ﻟﻠﱰاث اﻟﻌﻤﺮاﻧﻲ ﰲ اﻟﻮاﺟﻬـﺎت اﻟﺒﺤﺮﻳﺔ ﺑﻤﺪﻳﻨﺘﻲ‬ ‫اﻟﺪﻣﺎم واﻟﺨﱪ ﻛﻤﺸـﺎرﻛﺔ ﻣﻊ اﻟﺠﻬﺔ اﻤﻨﻈﻤﺔ ﻟﺪﻋﻢ‬ ‫ﻓﻜﺮة ﻧﴩ ﺛﻘﺎﻓﺔ اﻟﻮﻋـﻲ ﺑﺄﻫﻤﻴﺔ اﻟﱰاث اﻟﻌﻤﺮاﻧﻲ‬ ‫ﰲﺑﻼدﻧـﺎوﻣـﺪىﺟﻤﺎﻟـﻪوﺗﻨﻮﻋـﻪ‪.‬‬ ‫وﻛﺸـﻒ اﻤﻬﻨﺪس ﺿﻴـﻒ اﻟﻠـﻪ اﻟﻌﺘﻴﺒﻲ ﻋﻦ‬ ‫ﻋﺪﻳﺪ ﻣﻦ اﻤﺒﺎدرات اﻟﺘﻲ ﺳـﺘﻄﻠﻘﻬﺎ أﻣﺎﻧﺔ اﻟﴩﻗﻴﺔ‬ ‫ﺧـﻼل اﻤﻠﺘﻘﻰ ﻓﻴﻤﺎ ﻳﺘﻌﻠـﻖ ﺑﺎﻤﺤﺎﻓﻈﺔ ﻋﲆ اﻟﱰاث‬ ‫اﻟﻌﻤﺮاﻧـﻲ واﻟﻬﻮﻳـﺔ اﻟﻌﻤﺮاﻧﻴـﺔ اﻤﺤﻠﻴـﺔ‪ ،‬ﻛﻤـﺎ‬ ‫ﺳﺘﺸـﺎرك ﰲ اﻤﻌﺮض اﻤﺼﺎﺣﺐ ﻋـﺪد ﻣﻦ أﻣﺎﻧﺎت‬ ‫اﻤﻨﺎﻃﻖ ﺑﻔﻨﺪق اﻟﺸﺮاﺗﻮن‪.‬‬ ‫ﻳﺬﻛﺮ أن أﻣﺎﻧﺔ اﻤﻨﻄﻘﺔ اﻟﴩﻗﻴﺔ أﻧﺠﺰت ‪60%‬‬ ‫ﻣﻦ ﺑﺮﻧﺎﻣـﺞ ﺗﺤﺴـﻦ وﺗﻄﻮﻳﺮ اﻟﻨﻤـﻂ اﻤﻌﻤﺎري‬ ‫ﺑﺎﻤﻨﻄﻘﺔ اﻤﺮﻛﺰﻳﺔ وﺳـﻂ اﻟﺪﻣﺎم ﺣﻴﺚ اﺳـﺘﻬﺪﻓﺖ‬ ‫ﺧﻼل اﻟﻌﺎﻣـﻦ اﻤﺎﺿﻴﻦ ‪ 187‬ﻣﺒﻨـﻰ ﻟﺘﻄﻮﻳﺮﻫﺎ‪،‬‬ ‫ﻓﻴﻤﺎ ﺗﻢ ﺗﺮﻣﻴﻢ ‪ 98‬ﻣﺒﻨﻰ ﻣﻦ ﻗﺒﻞ أﺻﺤﺎﺑﻬﺎ وﻣﻼك‬ ‫اﻟﺒﻨﺎﻳﺎت‪.‬‬

‫ﺟﺎﻧﺐ ﻣﻦ اﻟﺘﺠﻬﻴﺰات ﻟﻔﻌﺎﻟﻴﺎت ﻣﻠﺘﻘﻰ اﻟﱰاث اﻟﻌﻤﺮاﻧﻲ ﰲ ﺷﺮﺗﻮن اﻟﺪﻣﺎم‬

‫)ﺗﺼﻮﻳﺮ‪ :‬ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ ﻃﺎﻟﺐ(‬


‫اأحد ‪ 25‬محرم ‪1434‬هـ ‪ 9‬ديسمبر ‪2012‬م العدد (‪ )371‬السنة الثانية‬

‫عبدالرحمن بن مساعد‪ :‬سنشكو ااتحاد ‪ ..‬ولن نفرط في حقوق الهال‬ ‫الرياض – تركي السالم‬ ‫أك�د رئيس نادي اله�ال اأم�ر عبدالرحمن بن مس�اعد أن‬ ‫إدارته س�تكون حريصة عى حفظ حقوق الن�ادي‪ ،‬وأنها لن تفرط‬ ‫فيها عى اإطاق‪ ،‬مش�را إى أنهم س�يتخذون اإجراءات الازمة ي‬

‫حال أقدمت إدارة نادي ااتحاد عى إراك الثاثي اموقوف آسيويا‪،‬‬ ‫إبراهيم هزازي وأس�امة امولد وأحمد عسري‪ ،‬ي مباراة اليوم التي‬ ‫س�تجمع الفريق�ن عى ملع�ب مدينة امل�ك عبدالعزي�ز الرياضية‬ ‫بضاحي�ة الرائ�ع ي مك�ة امكرمة ي حال�ة الخس�ارة‪ ،‬وقال عر‬ ‫صفحته الش�خصية ي تيوتر‪ :‬س�نراجع لوائح ااتحاد الدوي لكرة‬

‫الق�دم للتاكد من تأثر عقوبات ااتحاد اآس�يوي ع�ى الاعبن ي‬ ‫البطوات امحلية‪ ،‬قبل أن نتخذ أي خطوة‪ ،‬مبينا أنهم لن يرددوا ي‬ ‫تقديم شكوى ضد ااتحاد إذا خروا‪ ،‬ي حالة ثبت لهم أن مشاركة‬ ‫ثاث�ي ااتحاد غر قانونية‪.‬إى ذلك غ�ادر الفريق اأول لكرة القدم‬ ‫بالن�ادي الرياض بعد مغرب أم�س وتوجه للطائف‪ ،‬ومنها إى مكة‬

‫امكرم�ة أداء مب�اراة ااتحاد امقررة اليوم ااح�د‪ .‬وكان الفريق قد‬ ‫تدرب ي ملعبه قبل امغادرة‪ ،‬بمشاركة القائد يار القحطاني الذي‬ ‫أك�د جاهزيت�ه لقيادة الفريق ي مب�اراة اليوم‪ ،‬خاف�ا ما تردد عن‬ ‫إصابته‪ ،‬كما تدرب الزوري الذي عاد بعد أن غاب أمس اأول بسبب‬ ‫وفاة ابن أخيه‪ ،‬وكذلك امرشدي الذي تعاى من اإصابة‪.‬‬

‫‪sports@alsharq.net.sa‬‬

‫‪31‬‬

‫ضوءا أخضر من اتحاد القدم‪ ..‬وشرفيون يذكرون اإدارة بحادثة سعران الشباب‬ ‫جمجوم‪ :‬تلقينا‬ ‫ً‬

‫جدل في ااتحاد حول مشاركة الثاثي الموقوف في قمة الشرائع‬ ‫جدة ‪ -‬بدر الحربي‬ ‫أكد نائب رئيس نادي ااتحاد عادل‬ ‫جمج�وم ل�� «ال�رق» أن إدارت�ه‬ ‫ق�ررت إراك الثاث�ي اموق�وف‬ ‫من قب�ل ااتحاد اآس�يوي إبراهيم‬ ‫هزازي وأسامة امولد وأحمد عسري‬ ‫ي مب�اراة اليوم أمام اله�ال امؤجلة من‬ ‫الجول�ة الع�ارة ل�دوري زي�ن‪ ،‬بعد أن‬ ‫تلقوا موافقة من ااتحاد الس�عودي لكرة‬ ‫القدم يفيدهم بصحة مش�اركتهم‪ ،‬وذلك‬

‫ردا عى الخط�اب الذي كان�ت اإدارة قد‬ ‫وجهت�ه لاتح�اد ي وقت س�ابق من يوم‬ ‫أم�س اأول‪ ،‬وق�ال جمجم�وم ‪ :‬ااتح�اد‬ ‫الس�عودي أك�د لن�ا أن اإيق�اف مقتر‬ ‫ع�ى البطول�ة اآس�يوية فق�ط‪ ،‬وأن�ه ا‬ ‫صح�ة إيقافهم محليا كما تردد ي بعض‬ ‫اأوس�اط الرياضي�ة‪ ،‬وحول ااس�تئناف‬ ‫الذي س�يتقدم به النادي لعقوبة إبراهيم‬ ‫ه�زازي الذي أوقف س�ت مباريات‪ ،‬قال‪:‬‬ ‫سيتم إرساله إى لجنة اانضباط بااتحاد‬ ‫اآس�يوي خال اليوم�ن امقبلن‪ ،‬أما ي‬

‫قبوله وتقليص مدة العقوبة التي فرضت‬ ‫عى الاعب‪.‬‬ ‫إى ذلك أبدى عدد من أعضاء الرف‬ ‫ي الن�ادي تحفظه�م عى قرار مش�اركة‬ ‫الثاث�ي ي مب�اراة اليوم ع�ى الرغم من‬ ‫تلقثي اإدارة موافقة رس�مية من ااتحاد‬ ‫السعودي بمشاركتهم‪ ،‬مذكرين بما حدث‬ ‫لنادي الشباب ي اموسم اماي الذي فقد‬ ‫فيه نتيجة مباراته مع اأهي ي ذهاب ربع‬ ‫نهائ�ي كأس خ�ادم الحرم�ن الريفن‬ ‫لأبط�ال‪ ،‬إراك�ه اعب�ه عبدالعزي�ز‬

‫الس�عران الذي كان قد تم إيقافه من قبل‬ ‫لجنة اانضباط بااتحاد اآس�يوي‪.‬‬ ‫ويش�ر امتحفظ�ون إى أن اموافق�ة‬ ‫الخطية التي تحصل عليها نادي الش�باب‬ ‫من ااتحاد السعودي لكرة القدم بإراك‬ ‫الاعب السعران ي مباراة اأهي لم تشفع‬ ‫ل�ه بتثبي�ت نتيجة امب�اراة الت�ي كان قد‬ ‫كسبها الفريق بهدفن مقابل هدف‪ ،‬التي‬ ‫بس�ببها خ�رج الفريق م�ن البطولة رغم‬ ‫فوزه ي مباراة اإياب‪.‬‬ ‫عادل جمجوم‬

‫اأنصار يتعاقد مع‬ ‫«الوالي» بـ ‪20‬‬ ‫ألف ريال‬

‫تيسير سجل التعادل وفيكتور أهدر ركلة جزاء‬

‫رائد التحدي يعطل انطاقة اأهلي‬

‫امدينة امنورة ‪ -‬خالد العنزي‬ ‫أنه�ت إدارة اأنص�ار برئاس�ة «محم�د‬ ‫ني�ازي» التوقي�ع م�ع ام�درب التوني‬ ‫«اله�ادي ال�واي» لتدري�ب الفريق اأول‬ ‫لك�رة القدم بالن�ادي مدة موس�م واحد‬ ‫فقط‪ ،‬خلف�ا ً للمري «الخش�اب» الذي‬ ‫تمت إقالته اأس�بوع قبل ام�اي لردي نتائج‬ ‫الفري�ق ب�دوري ركاء أندي�ة الدرج�ة اأوى‬ ‫للمحرفن‪.‬‬ ‫وس�يتقاى امدرب راتبا ً ش�هريا ً مقداره‬ ‫‪ 20000‬ريال‪ ،‬باإضافة إى الس�كن والسيارة‪،‬‬ ‫ومكاف�أة كب�رة ي حال�ة صع�ود الفري�ق إى‬ ‫«دوري زين»‪.‬‬ ‫وكان التون�ي «الهادي الواي» قد أرف‬ ‫ع�ى تدري�ب فري�ق «الطائي» ي آخ�ر محطة‬ ‫تدريبية له بالسعودية ي اموسم ما قبل اماي ‪.‬‬ ‫وكانت «الرق» أش�ارت قبل أسبوعن إى‬ ‫نية إدارة اأنصار التعاقد مع التوني «الهادي‬ ‫الواي»‪.‬‬

‫إبراهيم هزازي‬

‫عبدالعزيز السعران‬

‫بريدة ‪ -‬مانع آل غبشان‬

‫جانب من مباراة الرائد واأهي أمس ي بريدة‬

‫(تصوير ‪ :‬سلطان السالم)‬

‫تع�ادل الفري�ق اأول لك�رة القدم ي‬ ‫نادي الرائد م�ع ضيفه اأهي بنتيجة‬ ‫ه�دف مقابل هدف ي اللق�اء امؤجل‬ ‫من الجول�ة العارة ال�ذي جمعهما‪،‬‬ ‫مساء أمس الس�بت‪ ،‬عى أرض ملعب‬ ‫مدينة املك عبدالله الرياضية ي بريدة‪.‬‬ ‫بكر الرائد بتس�جيل الهدف اأول عن‬ ‫طري�ق إبراهيم مدخ�ي ي الدقيق�ة (‪)20‬‬ ‫من كرة رأس�ية‪ ،‬بينما عادل النتيجة لأهي‬ ‫قائده تيس�ر الجاسم ي الدقيقة (‪ )37‬من‬ ‫تس�ديدة جميلة من خ�ارج منطقة الجزاء؛‬ ‫لرف�ع بذلك الرائ�د رصي�ده إى ‪ 17‬نقطة‬ ‫ي امركز التاس�ع واأه�ي إى ‪ 18‬نقطة ي‬ ‫امركز الثامن‪.‬‬

‫مشاهدات‬ ‫ ق�اد اللق�اء الحك�م الدوي س�امي‬‫النمري‪ ،‬ومؤيد الصايغ مساعد أول‪ ،‬وحزام‬ ‫العمري مس�اعد ثان‪ ،‬ومحمد النحيت حكم‬ ‫رابع‪.‬‬ ‫ ق�در عدد الحض�ور الجماهري ب�‬‫(‪.)2416‬‬ ‫ ظه�ر فريق الرائ�د أكثر تنظيما من‬‫نظ�ره اأهي الذي ظ�ل تائها ً طوال أوقات‬ ‫امباراة‪.‬‬ ‫ أضاع فيكتور سيموس ربة جزاء‬‫ي الدقيقة (‪ )59‬بعدما اصطدمت كرته ي‬ ‫القائم وتهادت إى خارج امرمى‪.‬‬

‫الكويت تكسب فلسطين في افتتاح بطولة اتحاد غرب آسيا‪ ..‬ولبنان يتجاوز عمان‬

‫اأخضر يصطدم بإيران في قمة نارية‬ ‫الكويت‪ ،‬حائل ‪ -‬الرق‪ ,‬خالد الحامد‬ ‫يستهل امنتخب الس�عودي الرديف لكرة القدم مشواره ي‬ ‫بطولة غرب آس�يا بمباراة قمة أم�ام امنتخب اإيراني عند‬ ‫الساعة ‪ 7:30‬من مس�اء اليوم اأحد عى ملعب عي صباح‬ ‫الس�الم ي الكويت ضمن امجموعة الثانية من بطولة غرب‬ ‫آسيا ي نس�ختها الس�ابعة وامقامة حاليا ً ي الكويت حتى‬ ‫العرين من ديسمر الجاري‪.‬‬ ‫ويلتق�ي اليوم أيضا منتخ�ب البحرين مع نظ�ره اليمني ضمن‬ ‫امجموعة ذاتها‪.‬‬ ‫ويشارك امنتخب السعودي ي البطولة للمرة اأوى بفريق رديف‬ ‫مطع�م بعنار م�ن الصف اأول أبرزهم الاعب امدافع أس�امة‬ ‫هوساوي‪ ،‬وأنهى اس�تعداداته تحت إراف مدربه الوطني خالد‬ ‫القروني بعس�كر ي الدمام خاض خال�ه مباراتن وديتن‪ ،‬فاز‬

‫ي ااوى عى ااتفاق ‪ 3/0‬وي الثانية عى منتخب زامبيا ‪.2/1‬‬ ‫وتعول الجماهر السعودية عى هذا امنتخب لتعويض اإخفاقات‬ ‫اأخ�رة من خال إحراز بطولة غرب آس�يا كخطوة أوى ومن ثم‬ ‫كأس الخليج امقررة منافس�اتها ي البحري�ن خال يناير امقبل‬ ‫كخط�وة تالية وذلك قبل الدخول ي معمع�ة تصفيات كأس أمم‬ ‫آس�يا ‪ 2015‬امق�ررة نهائياته�ا ي أس�راليا والت�ي تعد الهدف‬ ‫الرئيي ل�»اأخر»‪.‬‬ ‫ً‬ ‫ي امقاب�ل‪ ،‬يب�دو امنتخب اإيران�ي كالعادة مرش�حا ليس فقط‬ ‫لبلوغ نصف النهائي‪ ،‬بل انتزاع اللقب للمرة الخامسة ي تاريخه‬ ‫بع�د أع�وام ‪ 2000‬و‪ 2004‬و‪ 2007‬و‪ ،2008‬علما أنه لم يغب‬ ‫بتاتا عن البطولة التي انطلقت عام ‪.2000‬‬ ‫وكان امنتخ�ب الكويتي ( مس�تضيف البطولة وحامل اللقب) قد‬ ‫افتت�ح مش�واره بالفوز عى نظ�ره الفلس�طيني بنتيجة هدفن‬ ‫مقابل هدف ي اللقاء الذي جمعهما عى اس�تاد الصداقة والسام‬

‫ضمن مباريات امجموعة اأوى‪.‬‬ ‫ودانت الس�يطرة لاعبي الكويت منذ الدقيقة اأوى‪ ،‬حيث تمكن‬ ‫يوس�ف ن�ار م�ن تس�جيل اله�دف اأول ي الدقيق�ة الثانية‪،‬‬ ‫ليتحصل يوسف نار عى ربة جزاء ي الدقيقة الخامسة تقدّم‬ ‫له�ا بدر امطوع وس�ددها قوية عى يمن الحارس الفلس�طيني‬ ‫هدف�ا ثانيا‪ ،‬وبعد ذلك قلص أرف نعمان الفارق لفلس�طن‪ ،‬ي‬ ‫الدقيقة ال� ‪ 45‬من تس�ديدة رائعة عى يس�ار ح�ارس الكويت‪،‬‬ ‫وي الش�وط الثاني تواصلت امح�اوات الهجومية لكا الفريقن‬ ‫ولكن دون تسجيل أهداف‪.‬وحصل يوسف نار مهاجم الكويت‬ ‫عى جائزة أفضل اعب ي امباراة حيث تس�لم الجائزة من الشيخ‬ ‫عيى بن راشد‪.‬‬ ‫وي امب�اراة الثاني�ة ف�از امنتخ�ب اللبناني عى نظ�ره العماني‬ ‫به�دف مقابل ايء‪ .‬أحرز ه�دف منتخب لبنان عدنان حيدر ي‬ ‫الدقيقة ‪ ،11‬وشهدت امباراة طرد اللبناني حيدر‪.‬‬

‫اعبو اأخر يتطلعون للظهور امرف ي بطولة غرب آسيا‬

‫(الرق)‬


‫الشلهوب‪ :‬مواجهة ااتحاد لها طابعها الخاص‬

‫بصاص‪« :‬الكاسيكو» ا يخضع للحسابات‬ ‫جدة ‪ -‬بدر الحربي‬

‫مروان بصاص‬

‫اعت�ر اعب فريق ااتحاد الس�ابق م�روان بصاص‬ ‫أن مباري�ات الكاس�يكو ا تخض�ع مقايي�س أو‬ ‫ظروف معينة‪ ،‬وقال‪« :‬الهال يش�هد استقرارا فنيا‬ ‫وإداري�ا عكس ااتح�اد‪ ،‬ولكن ه�ذا ا يمنع من أن‬ ‫يقدم ااتح�اد مباراة قد تكون اأجم�ل له ي الفرة‬ ‫اأخرة نظرا لخرة اعبيه التي دائما ما تظهر ي مثل هذه‬

‫امباري�ات‪ ،‬رافضا توق�ع النتيجة‪ ،‬مش�را إى أن الفريقن‬ ‫مؤه�ان لتقديم مباراة ممتعة نظر ما يمتلكانه من نجوم‬ ‫مميزة سواء امحلية أو اأجنبية‪.‬‬ ‫وتمنى الف�وز للفريق ااتحادي للخ�روج من الحالة‬ ‫النفس�ية التي يمر بها اعبوه بع�د النتائج امخيبة لآمال‪،‬‬ ‫مناش�دا جماهر ااتح�اد بالوقوف م�ع الفريق خاصة ي‬ ‫هذه اأوقات‪ ،‬مؤكدا أن اعبي العميد بحاجة للدعم امعنوي‬ ‫والجميع يعرف مدى تأثر الجماهر عى الاعبن واإدارة‪.‬‬

‫‪32‬‬

‫رياضـة‬

‫الرياض ‪ -‬تركي السالم‬

‫محمد الشلهوب‬

‫أك�د اع�ب خ�ط وس�ط فري�ق‬ ‫الهال محمدالش�لهوب جاهزيته‬ ‫للمش�اركة م�ع زمائ�ه ي مباراة‬ ‫ااتحاد مساء اليوم وقال‪:‬أنا رهن‬ ‫إشارة امدرب‪ ،‬ومتى ما دفع بي ي‬ ‫امباراة‪ ،‬فإنني س�أكون عند حسن ظنه‬

‫وأس�اهم مع زمائي ي تحقيق النتيجة‬ ‫التي يتطل�ع إليها الهالي�ون‪ ،‬معدا ً أن‬ ‫امب�اراة من أقوى لق�اءات الدوري ولها‬ ‫نكهتها الخاصة؛ أنها تجمع فريقن من‬ ‫أقوى الفرق‪ ،‬مؤكدا ً حرصه وزماؤه عى‬ ‫الظهور بمس�توياتهم امعهودة وتقديم‬ ‫م�ا ي�ري جماهره�م الوفي�ة التي لم‬ ‫تبخل عليهم بالدعم وامؤازرة‪.‬‬

‫واعرف بقوة فري�ق ااتحاد‪ ،‬لكنه‬ ‫أكد قدرة الهال عى الحد من خطورته‪،‬‬ ‫مش�را ً إى أن الجه�از الفن�ي بقي�ادة‬ ‫امدرب الفرن�ي كومبواريه اجتمع بهم‬ ‫أكثر من مرة للتصحيح ااخطاء وظهور‬ ‫الفريق ي امستويات امميزة التي عرفت‬ ‫عن الهال ‪ ,‬باإضافة مواصلة امحافظة‬ ‫عى صدارة دوري زين للمحرفن‪.‬‬

‫اأحد ‪ 25‬محرم ‪1434‬هـ ‪ 9‬ديسمبر ‪2012‬م العدد (‪ )371‬السنة الثانية‬

‫الخطأ ممنوع على «ااتحاد» ‪ ..‬و «الهال» يريد تعزيز الصدارة‬ ‫فضاءات‬

‫التحدي والتصميم‬ ‫العميد والزعيم ‪« ..‬كاسيكو»‬ ‫ِ‬

‫قضية الرشوة‬

‫جدة ‪ -‬بدر الحربي‬

‫محمد شنوان العنزي‬

‫س�تكون جماه�ر الك�رة‬ ‫السعودية عى موعد مع امتعة‬ ‫واإث�ارة عندم�ا يس�تضيف‬ ‫الفري�ق اأول لك�رة الق�دم‬ ‫بن�ادي «ااتح�اد» نظ�ره‬ ‫«اله�ال» ع�ى ملعب مدين�ة املك‬ ‫عبدالعزي�ز الرياضية ي «الرائع»‬ ‫ي مب�اراة الكاس�يكو وامؤجلة من‬ ‫الجول�ة العارة م�ن «دوري زين‬ ‫للمحرف�ن»‪ ،‬وتكتس�ب امب�اراة‬ ‫أهمي�ة كب�رة بالنس�بة للفريقن‪،‬‬ ‫فالفري�ق ااتحادي يس�عى جاهدا ً‬ ‫من أجل تحسن الصورة التي ظهر‬ ‫به�ا ي مباريات�ه اأخ�رة‪ ،‬ويدرك‬ ‫مدرب�ه اإس�باني «كاني�دا» أهمية‬ ‫مثل ه�ذه امباريات؛ ل�ذا يتوقع أن‬ ‫يرمي بثقله لتحقيق نتيجة يرد بها‬

‫تح�دث س�ابقا ً ع�ى قضية الرش�وة اأخ�رة‪ ،‬الت�ي أثاره�ا الزميل‬ ‫عبدالعزي�ز العصيمي عر صحيفة «س�بق»‪ ،‬وي الوقت الذي يطالب‬ ‫م�ن خاله الش�ارع الري�اي فتح مل�ف القضية واس�تدعاء كافة‬ ‫اأط�راف‪ ،‬والحص�ول عى التس�جيل الصوت�ي الذي بح�وزة الزميل‬ ‫العزي�ز‪ ،‬نجد امس�ؤول الري�اي اأول يطالب بعدم تن�اول القضية‬ ‫إعامياً‪.‬‬ ‫حقيقة كنا ننتظر من امسؤول اأول عن الرياضة أن يعد بالتحقيق‪،‬‬‫وأن يطل�ب فتح تحقيق�ات ريع�ة‪ ،‬وأن يتوعد باتخ�اذ حزمة من‬ ‫العقوب�ات ي حق الاعب أو الرئيس أو كليهم�ا معاً‪ ،‬ولكن مطالبته‬ ‫بالتوقف عن تناول القضية إعاميا ً أمر يجعلنا نشعر بالحزن‪.‬‬ ‫ه�ل يريد امس�ؤول اأول عن الرياضة أن تذهب ه�ذه القضية كما‬‫ذهبت قضية رش�وة نج�ران؟‪ ،‬وكما حدث ي قضي�ة الوحدة؟ وكما‬ ‫ح�دث من لجنة امنش�طات‪،‬حينما أخطأت ي ح�ق امحرف امري‬ ‫الس�ابق بنادي النر حسام غاي‪ ،‬وكما حدث من تناحر وحروب ي‬ ‫اتحاد كرة القدم بن القانونين؟‪ ..‬وكما يحدث ي كثر من اللجان؟‬ ‫نح�ن ي زم�ن الش�فافية ونح�ن ي زمن العم�ل ا الق�ول‪ ،‬ي زمن‬‫امصلحة العامة وليس�ت امصالح الخاصة‪ ،‬ي زمن يجب أن نعي من‬ ‫خال�ه أن الراحة كالنار تدفئ القوي وتحرق الضعيف‪ ،‬لذلك يجب‬ ‫عى امس�ؤول اأول أن يكون قويا ً ويتقبل الراحة ويتفاعل معها‪،‬‬ ‫ا أن يطل�ب بإقفالها إعاميا ً والس�كوت عنه�ا‪ ،‬أن إقفالها إعاميا ً‬ ‫يعني قتلها تماماً‪.‬‬ ‫ً‬ ‫نح�ن أم�ام قضية رأي عام‪ ،‬نح�ن أمام عملية خط�رة جدا تطيح‬‫بكث�ر م�ن امفاهي�م والقيم وامب�ادئ‪ ،‬نح�ن أمام أش�خاص يجب‬ ‫أن نعريه�م أنه�م خطر كبر ع�ى رياضة وط�ن ‪ ،‬وخطر كبر عى‬ ‫التنافس الريف‪ ،‬ا أن نسكت ونكمم اأفواه ‪.‬‬ ‫نس�يت أن أخركم‪ ،‬أن قضية الرش�وة الراهنة‪ ،‬ه�ي امحك الرئيس‬‫وهي امؤر الذي س�يوضح‪ ،‬هل هن�اك إصاحات كبرة ي منظومة‬ ‫الرياضة لدينا‪ ،‬أم أن العربة س�وف تسر ي طريق متعرج‪ ،‬وبدا ً من‬ ‫أن نتقدم نراجع؟‬

‫عى اانتقادات الت�ي طالت الفريق‬ ‫مؤخراً‪.‬‬ ‫ورغ�م أن العمي�د يفق�د‬ ‫جه�ود الثاثي «فه�د امولد‪ ،‬وحمد‬ ‫امنت�ري‪ ،‬وس�لمان الصبيان�ي»‪،‬‬ ‫لكن امدرب «كانيدا» يملك اأسلحة‬ ‫الازمة القادرة عى تحقيق تطلعات‬ ‫ااتحادين‪.‬‬ ‫ي امقابل‪ ،‬يدرك الفريق الهاي‬ ‫أنه ا خي�ار أمامه س�وى الفوز إذا‬ ‫أراد امحافظة عى الصدارة‪ ،‬ويعتمد‬ ‫مدربه الفرني «أنطوان كومبواريه»‬ ‫ع�ى معنوي�ات الاعب�ن امرتفع�ة‬ ‫للمحافظة عى سجل الفريق الخاي‬ ‫من الخسارة ي امباراة العارة عى‬ ‫الت�واي‪ ،‬ويعتم�د «كومبواريه» عى‬ ‫قوته الهجومي�ة الضاربة امتمثلة ي‬ ‫«يار القحطاني‪ ،‬والرازيي ويسي‬ ‫لوبيز»‪.‬‬

‫ملعب اللقاء‪ :‬مدينة املك عبدالعزيز الرياضية ي الرائع‬

‫ااتحاد‬ ‫امدرب‪ :‬اإسباني كانيدا‬ ‫هداف الفريق‪ :‬فهد امولد «أربعة‬ ‫أهداف»‬ ‫لع�ب ‪ ،13‬ل�ه ‪ ،21‬علي�ه ‪،18‬‬ ‫النقاط ‪20‬‬ ‫الرتيب‪ :‬السادس‬

‫‪moalanezi@alsharq.net.sa‬‬

‫الهال‬ ‫امدرب‪ :‬الفرني كومبواريه‬ ‫هداف الفريق‪ :‬ويسي لوبيز «‪14‬‬ ‫هدفاً»‬ ‫لعب ‪ ،13‬له ‪ ،38‬عليه ‪،10‬‬ ‫النقاط ‪32‬‬ ‫الرتيب‪ :‬اأول‬

‫مباراة سابقة بن ااتحاد والهال‬

‫دوافع الفريقين المشتركة تشعل المواجهة‬

‫العالمي والنموذجي في صراع «النصر»‬ ‫الرياض ‪ -‬عبدالعزيز العنر‬ ‫يس�تضيف الفريق اأول لك�رة القدم بنادي‬ ‫النر نظ�ره الفتح عند الس�اعة ‪ 7:35‬من‬ ‫مس�اء اليوم اأحد عى استاد املك فهد الدوي‬ ‫ي الري�اض ضم�ن الجول�ة الرابع�ة عرة‬ ‫م�ن دوري زي�ن للمحرفن‪ ،‬وتب�دو دوافع‬ ‫الفريقن متشابهة للحد البعيد‪ ،‬فالفريق النراوي‬ ‫امنت�ي بتأهله اى الدور الثاني من مس�ابقة كأس‬ ‫ااتح�اد العربي بفوزه عى الح�د البحريني يتطلع‬ ‫اى مواصلة انتصاراته والتقدم خطوة مهمة لأمام‪،‬‬ ‫فيم�ا يعود الفتح اى امس�ابقة امحلية بعد خروجه‬ ‫من العربية بطموحات كبرة للمحافظة عى سجله‬ ‫الخاي من الهزائم وحصد النقاط الثاث اس�تعادة‬ ‫الص�دارة م�ع انتظ�ار تعث�ر الهال ال�ذي يواجه‬ ‫ااتح�اد ي نفس التوقي�ت‪ ،‬علما أنه يمل�ك مباراة‬ ‫مؤجلة أمام اأهي‪.‬‬ ‫وكانت مب�اراة الفريقن ي ال�دور اأول قد انتهت‬ ‫بتعادلهم�ا اإيجاب�ي (‪ ،)1/1‬حي�ث تق�دم الفتح‬ ‫بهدف الس�بق عن طري�ق ربيع س�فياني‪ ،‬قبل أن‬ ‫يعادل سعود حمود النتيجة للنر‪.‬‬

‫طالب رئيس مجل�س إدارة نادي الفتح عبد‬ ‫العزي�ز العفال�ق اعبي الفري�ق اأول لكرة‬ ‫الق�دم بالن�ادي نس�يان امواجه�ة اأخرة‬ ‫للفري�ق أم�ام العربي الكويتي ي مس�ابقة‬ ‫كأس ااتح�اد العرب�ي لأندي�ة‪ ،‬معترا أن‬ ‫خ�روج الفريق من هذه امس�ابقة لي�س النهاية‪،‬‬ ‫وق�ال‪ :‬ينبغ�ي عى الاعب�ن طي صفح�ة مباراة‬ ‫العرب�ي والتفك�ر فق�ط ي مواجه�ة الي�وم أمام‬ ‫النر ي دوري زين للمحرفن‪ ،‬مشددا عى أهمية‬ ‫الف�وز ي امب�اراة للمحافظ�ة عى س�جل الفريق‬ ‫الخاي من الخس�ارة ومواصلة مسرتهم امميزة ي‬ ‫الدوري‪ ،‬مبديا ثقته ي الاعبن لتقديم مستوياتهم‬ ‫امعهودة‪.‬‬

‫م‪ .‬عبد العزيز العفالق‬

‫النخلي يؤكد جاهزيتهم للنصر‬

‫الجبال‪ :‬المهمة صعبة ‪ ..‬والفوز لأكثر عطاء‬

‫ملعب اللقاء‪ :‬إستاد املك فهد الدوي بالرياض‬

‫جوزيه كارينو‬

‫العفالق لاعبي‬ ‫الفتح‪ :‬انسوا‬ ‫«العربي» وا‬ ‫تفرطوا في «النصر»‬ ‫اأحساء � مصطفى الريدة‬

‫جيمي أيوي‬

‫النر‬ ‫ام�درب‪ :‬اأوروجويان�ي‬ ‫كارينو‬ ‫هداف الفريق‪ :‬اإكوادوري‬ ‫جيمي أيوي «‪ 6‬أهداف»‬ ‫لعب ‪ ،12‬له ‪ ،22‬عليه ‪،13‬‬ ‫النقاط ‪23‬‬ ‫الرتيب‪ :‬الخامس‬

‫(الرق)‬

‫فتحي الجباي‬

‫الفتح‬ ‫امدرب‪ :‬التوني فتحي‬ ‫الجباي‬ ‫هداف الفريق‪ :‬الكونغوي‬ ‫دوريس سالومو «‪ 8‬أهداف»‬ ‫لعب ‪ ،12‬له ‪ ،26‬عليه ‪،11‬‬ ‫النقاط ‪32‬‬ ‫الرتيب‪ :‬الثاني‬

‫اأحساء ‪ -‬وليد الفرحان‬

‫دوريس سالومو‬

‫أك�د امدي�ر الفن�ي للفري�ق‬ ‫اأول لك�رة الق�دم بن�ادي‬ ‫الفتح‪ ،‬التوني فتحي الجبال‬ ‫جاهزي�ة فريق�ه مواجه�ة‬ ‫الن�ر مس�اء الي�وم ضم�ن‬ ‫الجول�ة الرابع�ة عرة م�ن دوري‬ ‫زين للمحرف�ن‪ ،‬واصف�ا امواجهة‬ ‫بالصعب�ة نظر امس�تويات امميزة‬ ‫الت�ي يقدمها الفري�ق النراوي ي‬ ‫مباريات�ه اأخرة‪ ،‬وق�ال ي امؤتمر‬ ‫الصحف�ي إن خ�روج فريق�ه م�ن‬ ‫البطول�ة العربي�ة س�يمنحه دافعا‬ ‫كب�را للتعوي�ض واس�تعادة نغمة‬

‫اانتص�ارات‪ ،‬وه�و م�ا مس�ه م�ن‬ ‫الاعبن الذين ظه�روا بروح عالية‬ ‫ي التدريب�ات وكانت رغبتهم كبرة‬ ‫ي التعويض‪ ،‬مشرا إى أنه ركز عى‬ ‫التهيئة النفس�ية لاعبن‪ ،‬وطالبهم‬ ‫بنس�يان الخ�روج م�ن البطول�ة‬ ‫العربي�ة والركي�ز ع�ى ال�دوري‬ ‫وخصوص�ا مب�اراة الن�ر اليوم‪،‬‬ ‫مشددا عى أن أهمية هذه امباراة ي‬ ‫مسرة الفريق الفتحاوي ي الدوري‬ ‫اممتاز‪.‬‬ ‫وأض�اف أن امب�اراة لن تكون‬ ‫س�هلة‪ ،‬وما يزيد من صعوبتها أنها‬ ‫اأوى للفريقن ي ال�دور الثاني من‬ ‫ال�دوري‪ ،‬فض�ا عن دواف�ع النر‬

‫الكبرة ي امنافسة عى مركز متقدم‪،‬‬ ‫رافضا الحديث عن حظوظ الفريقن‬ ‫ي امواجهة‪ ،‬مؤكدا أن الفوز سيكون‬ ‫من نصيب الفريق الذي يقدم عطاء‬ ‫أكر ي امستطيل اأخر‪.‬‬ ‫م�ن جهت�ه‪ ،‬وص�ف مداف�ع‬ ‫الفريق الفتحاوي بدر النخي امباراة‬ ‫بامنعطف امه�م لفريقه ي الدوري‪،‬‬ ‫وقال‪« :‬ندرك قوة الفريق النراوي‬ ‫ال�ذي ع�اد إى مس�تواه الطبيع�ي‪،‬‬ ‫ونعلم جي�دا صعوبة امباراة‪ ،‬ولكننا‬ ‫ع�ى اس�تعداد ت�ام له�ذه امواجهة‬ ‫م�ن أجل مواصل�ة تحقي�ق النتائج‬ ‫اإيجابية‪ ،‬وحصد ثاث نقاط جديدة‬ ‫تعزز مركزنا امتقدم»‪.‬‬


‫ﺣﺎﻓﻠﺔ ﻭ ‪ 110‬ﺁﻻﻑ ﺭﻳﺎﻝ ﻣﻦ ﺍﻟﻮﻟﻴﺪ ﺑﻦ ﻃﻼﻝ ﻟﻨﺎﺩﻱ ﺍﻟﺼﻘﺮ ﺍﻟﺮﻳﺎﺿﻲ‬ ‫اﻟﺮﻳﺎض ‪ -‬اﻟﴩق‬ ‫اﺳـﺘﻘﺒﻞ ﺻﺎﺣﺐ اﻟﺴـﻤﻮ اﻤﻠﻜـﻲ اﻷﻣـﺮ اﻟﻮﻟﻴﺪ ﺑﻦ‬ ‫ﻃـﻼل ﺑـﻦ ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ آل ﺳـﻌﻮد ﰲ ﻣﻘﺮ ﴍﻛـﺔ اﻤﻤﻠﻜﺔ‬ ‫اﻟﻘﺎﺑﻀﺔ ﺑﻌﺪ ﻇﻬﺮ أﻣﺲ اﻟﺴـﺒﺖ‪ ،‬ﻻﻋﺒﻲ وأﻋﻀﺎء ﻣﺠﻠﺲ‬ ‫إدارة ﻧﺎدي اﻟﺼﻘﺮ اﻟﺮﻳﺎﴈ‪ ،‬وﻋﲆ رأﺳﻬﻢ رﺋﻴﺲ ﻣﺠﻠﺲ‬ ‫إدارة اﻟﻨﺎدي ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ ﻋﲇ اﻟﺮاﴈ ‪..‬‬

‫رﻳﺎﺿـﺔ‬

‫واﻟﺘﻘﻰ اﻷﻣﺮ اﻟﻮﻟﻴﺪ ﺑﺮﺋﻴﺲ وأﻋﻀﺎء ﻣﺠﻠﺲ اﻹدارة‬ ‫وﺑﺤﺚ ﻣﻌﻬﻢ وﺿﻊ اﻟﻨﺎدي وإﻧﺠﺎزاﺗﻪ اﻤﺨﺘﻠﻔﺔ ﻣﺆﻛﺪا ً ﻋﲆ‬ ‫ﴐورة دﻋﻢ اﻟﺮﻳﺎﺿـﺔ واﻟﺮﻳﺎﺿﻴﻦ وﺗﻄﻮﻳﺮ اﻟﻨﻮادي ﰲ‬ ‫اﻤﻤﻠﻜﺔ وﺗﺸﺠﻴﻌﻬﺎ ﻟﺘﺤﺘﻀﻦ أﻛﱪ ﻋﺪد ﻣﻤﻜﻦ ﻣﻦ اﻟﺸﺒﺎب‬ ‫ﻟﺼﻘﻞ ﻣﻬﺎراﺗﻬﻢ اﻟﺮﻳﺎﺿﻴﺔ واﺳﺘﺜﻤﺎر أوﻗﺎﺗﻬﻢ ﰲ أﻧﺸﻄﺔ‬ ‫ﻣﻔﻴﺪة‪ ،‬وﺑﻌﺪ ذﻟﻚ ﻗﺪم ﺳـﻤﻮه ﻣﻜﺎﻓﺄة ﻧﻘﺪﻳﺔ ﺑﻤﺒﻠﻎ ﺳﺘﻦ‬ ‫أﻟﻒ رﻳﺎل وﺑﻤﺒﻠﻎ ﺧﻤﺴﻦ أﻟﻒ رﻳﺎل ﻤﻴﺰاﻧﻴﺔ اﻟﻨﺎدي ‪..‬‬

‫وﻳﺄﺗـﻲ ﻫـﺬا اﻟﺘﻜﺮﻳـﻢ ﻟﺘﺤﻘﻴـﻖ اﻟﻨﺎدي ﻋـﺪدا ً ﻣﻦ‬ ‫اﻹﻧﺠﺎزات اﻤﴩﻓـﺔ ﻣﻦ أﻫﻤﻬﺎ ﺗﺤﻘﻴﻖ ﻓﺮﻳـﻖ ﻛﺮة اﻟﻘﺪم‬ ‫درﺟـﺔ أوﱃ اﻤﺮﻛـﺰ اﻟﺜﺎﻟـﺚ ﰲ دوري اﻟﻘﺼﻴـﻢ وﺗﺤﻘﻴﻖ‬ ‫ﻓﺮﻳﻖ ﻛﺮة اﻟﻄﺎوﻟﺔ اﻤﺮﻛﺰ اﻷول ﰲ دوري اﻟﻘﺼﻴﻢ واﻟﺮس‬ ‫وﺗﺤﻘﻴـﻖ ﻓﺮﻳـﻖ اﻟﺘﺎﻳﻜﻮاﻧـﺪو اﻤﺮﻛـﺰ اﻟﺜﺎﻟـﺚ ﰲ ﺑﻄﻮﻟﺔ‬ ‫اﻤﺠﻤﻮﻋﺔ اﻷوﱃ أﻧﺪﻳﺔ وﺗﺤﻘﻴﻖ ﻓﺮﻳﻖ أﻟﻌﺎب اﻟﻘﻮى درﺟﺔ‬ ‫اﻟﺸـﺒﺎب ﻋﲆ اﻤﺮﻛﺰ اﻷول ﰲ دوري اﻟﻘﺼﻴﻢ‪ ،‬واﺳـﺘﺠﺎﺑﺔ‬

‫‪33‬‬

‫ﻟﻄﻠـﺐ رﺋﻴـﺲ ﻣﺠﻠـﺲ اﻹدارة ﺗـﱪع ﺳـﻤﻮه ﺑﺤﺎﻓﻠـﺔ‬ ‫ﻻﺳﺘﺨﺪام اﻟﻨﺎدي ‪..‬‬ ‫وﻗـﺪم رﺋﻴـﺲ ﻣﺠﻠـﺲ إدارة اﻟﻨـﺎدي ﻋﺒﺪاﻟﻠـﻪ ﻋﲇ‬ ‫اﻟﺮاﴈ اﻟﺸـﻜﺮ ﻟﻸﻣﺮ اﻟﻮﻟﻴﺪ ﺑﻦ ﻃﻼل ﻋﲆ دﻋﻤﻪ اﻤﺎدي‬ ‫واﻤﻌﻨـﻮي وﺗﺸـﺠﻴﻌﻪ اﻤﺘﻮاﺻـﻞ ﻟﻠﻨـﻮادي واﻻﺗﺤﺎدات‬ ‫اﻟﺮﻳﺎﺿﻴـﺔ ﰲ اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ‪ ،‬وﻗـﺪّم درﻋﺎ ً ﺗﺬﻛﺎرﻳﺔ ﻟﺴـﻤﻮه‬ ‫ﻋﺮﻓﺎﻧﺎ ً ﺑﺪﻋﻤﻪ اﻤﺴﺘﻤﺮ ﻟﻠﺮﻳﺎﺿﺔ واﻟﺮﻳﺎﺿﻴﻦ ‪.‬‬

‫اﻟﻮﻟﻴﺪ ﺑﻦ ﻃﻼل ﻳﺘﻮﺳﻂ وﻓﺪ ﻧﺎدي اﻟﺼﻘﺮ‬

‫)اﻟﴩق(‬

‫ا ﺣﺪ ‪ 25‬ﻣﺤﺮم ‪1434‬ﻫـ ‪ 9‬دﻳﺴﻤﺒﺮ ‪2012‬م اﻟﻌﺪد )‪ (371‬اﻟﺴﻨﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‬

‫أﻛﺪ أن ﻫﻨﺎك ﻋﻀﻮا ﻗﺎم ﺑﺘﺴﺪﻳﺪ ﻣﺪﻳﻮﻧﺎت ﺑﻔﻮاﺗﻴﺮ ﻻ ﻋﻼﻗﺔ ﻟﻬﺎ ﺑﺎﻟﻌﻤﻞ اﻟﺬي ﻛﻠﻒ ﺑﻪ‬

‫ﺻﺮﻓﻮﺍ ﻣﻼﻳﻴﻦ ﺍﻟﻤﻠﻚ‬ ‫ﻓﻲ ﺛﻤﺎﻧﻴﺔ ﺃﺷﻬﺮ ﻓﻘﻂ‬

‫ﺍﻟﺠﻬﺎﺕ ﺍﻷﻣﻨﻴﺔ‬ ‫ﺩﺍﻫﻤﺘﻨﺎ ﺑﺒﻼﻍ ﻛﺎﺫﺏ‬

‫أﺑﻬﺎ ‪ -‬ﺳﻌﻴﺪ آل ﻣﻴﻠﺲ‬ ‫دﻋﺎ رﺋﻴﺲ ﻧﺎدي ﺿﻤﻚ اﻤﻜﻠﻒ ﻣﺸـﺒﺐ اﻟﻘﺤﻄﺎﻧﻲ‬ ‫ﻫﻴﺌﺔ ﻣﻜﺎﻓﺤﺔ اﻟﻔﺴـﺎد إﱃ زﻳـﺎرة اﻟﻨﺎدي وﻣﺮاﺟﻌﺔ‬ ‫ﺣﺴـﺎﺑﺎﺗﻪ‪ ،‬واﻟﺘﺪﻗﻴﻖ ﻓﻴﻬﺎ‪ ،‬أﻣﻼ ﰲ اﺳﱰداد اﻷﻣﻮال‬ ‫اﻟﺘـﻲ اﺧﺘﻔﺖ ﻣﻦ ﺧﺰﻳﻨـﺔ اﻟﻨـﺎدي وﻣﻼﺣﻘﺔ اﻟﺬﻳﻦ‬ ‫أﻫﺪروﻫـﺎ ﰲ ﻏﺮ ﻣﻜﺎﻧﻬـﺎ اﻟﺼﺤﻴـﺢ‪ ،‬وﻛﺬﻟﻚ ﻟﻜﻲ‬ ‫ﺗﻄﻤﱧ اﻟﻘﻠﻮب‪ ،‬ﻣﺒﻴﻨﺎ أﻧﻪ ﺳـﻴﻜﻮن ﺳﻌﻴﺪا ﺑﻬﺬه اﻟﺰﻳﺎرة‪،‬‬ ‫وﺳـﻴﻘﺒﻞ ﺑﻨﺘﺎﺋﺞ ﺗﺤﻘﻴﻘﺎﺗﻬﺎ ﺣﺘﻰ ﻟـﻮ ﻛﺎن أول اﻤﺪاﻧﻦ‪،‬‬ ‫وﻗﺎل‪ :‬اﻷﻣﻮر اﻤﺎﻟﻴﺔ ﰲ ﻧﺎدي ﺿﻤﻚ ﻟﻴﺴﺖ ﻋﲆ ﻣﺎﻳﺮام‪.‬‬ ‫واﻋـﱰف اﻟﻘﺤﻄﺎﻧـﻲ ﺑﺄﻧﻪ ﻓﺸـﻞ ﰲ ﻗﻴـﺎدة اﻟﻨﺎدي‪،‬‬ ‫وأﺧﻔـﻖ ﰲ اﻟﺘﻌﺎﻣـﻞ ﻣﻊ ﻓﺮﻳﻖ ﻛﺮة اﻟﻘـﺪم اﻟﺬي ﻫﺒﻂ إﱃ‬ ‫اﻟﺪرﺟﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‪ ،‬ﻟﻜﻨﻪ داﻓﻊ ﻋﻦ اﻻﺗﻔﺎﻗﻴﺔ اﻟﺘﻲ وﻗﻌﻮﻫﺎ ﻣﻊ‬ ‫ﻧـﺎدي أﺑﻬﺎ ﻋﲆ اﻟﺮﻏﻢ ﻣﻦ اﻟﺤﻤﻼت اﻟﻜﺒﺮة اﻟﺘﻲ ﺗﻌﺮﺿﻮا‬ ‫ﻟﻬﺎ‪ ،‬ﻣﺸـﺮا إﱃ أﻧﻬﻢ ﻛﺎﻧﻮا اﻤﺴﺘﻔﻴﺪﻳﻦ ﻣﻦ ﺗﻮﻗﻴﻊ اﻟﺘﻮأﻣﺔ‬ ‫ﺑﻦ اﻟﻨﺎدﻳﻦ‪.‬‬ ‫وﻛﺸـﻒ اﻟﺮﺋﻴـﺲ اﻤﻜﻠـﻒ ﻟﻨﺎدي ﺿﻤـﻚ ﻟـ اﻟﴩق‬ ‫ﻋﺪﻳﺪا ﻣﻦ اﻤﻠﻔـﺎت‪ ،‬وﺗﺤﺪث ﺑﴫاﺣﺘـﻪ اﻤﻌﻬﻮدة‪ ،‬وﻓﺠﺮ‬ ‫ﻛﺜﺮا ﻣﻦ اﻤﻔﺎﺟﺂت‪ ،‬وذﻟﻚ ﰲ ﺛﻨﺎﻳﺎ ﻫﺬا اﻟﺤﻮار‪:‬‬ ‫* ﻤـﺎذا ﻛﺎﻧـﺖ اﻹدارة اﻟﺴـﺎﺑﻘﺔ ﺗﺸـﻜﻞ ﻟﻜـﻢ‬ ‫ﻫﺎﺟﺴﺎ ﺷﺪﻳﺪا ﺣﺘﻰ ﺳﻘﻮط ﻣﺠﻠﺴﻜﻢ اﻟﺤﺎﱄ؟‬ ‫ ﰲ اﻟﺒﺪاﻳـﺔ أﺷـﻜﺮﻛﻢ ﻋﲆ اﻻﺳـﺘﻀﺎﻓﺔ وﻛﻤﺎ ﺗﻌﻠﻢ‬‫ﺑﺄﻧـﻲ أﻧﺎ واﻷخ ﻇﺎﻓﺮ ﻓﻬﺪ وﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ ﺣﺒﻴﺶ ﺗﻢ ﺗﺮﺷـﻴﺤﻨﺎ‬ ‫وﻛﻨـﺎ ﰲ اﻤﺠﻠـﺲ اﻟﺴـﺎﺑﻖ‪ ،‬وﻣﺎﺣﺼﻞ أﻧﻪ ﺑﻌﺪ ﺗﺸـﻜﻴﻞ‬ ‫اﻤﺠﻠـﺲ ﻛﺎن ﻟﺪى ﺑﻌـﺾ اﻷﻋﻀﺎء ﻣﻄﺎﻣـﻊ ﰲ ﻣﻨﺎﺻﺐ‬ ‫ﻣﻌﻴﻨﺔ ﻛﻤﻨﺼﺐ اﻷﻣﻦ اﻟ���ﺎم‪ ،‬وﻧﺎﺋﺐ اﻟﺮﺋﻴﺲ‪ ،‬وﻤﺎ ﻟﻢ ﺗﺄت‬ ‫اﻤﻨﺎﺻﺐ ﻋﲆ ﻫﻮاﻫﻢ‪ ،‬ﺑﺪأت ﴍارة اﻻﺳﺘﻘﺎﻻت ﻣﻦ اﻟﺠﻠﺴﺔ‬ ‫اﻷوﱃ‪ ،‬وﻟﻜﻦ ﻟﻸﻣﺎﻧﻪ ﻛﺎن ﻫﻨﺎك أﻋﻀﺎء ﻳﴫﺣﻮن ﻋﻼﻧﻴﺔ‪،‬‬ ‫ﺑـﺄن ﻫﻨﺎك أﻋﻀﺎء ﰲ اﻤﺠﻠﺲ اﻟﺴـﺎﺑﻖ ﻳﺤﺎرﺑﻮن اﻟﻨﺎدي‪،‬‬ ‫وﺟﻌﻠﻮا ﻫﺬا اﻟﺮﻫﺎن ﻳﻼﺣﻘﻬﻢ ﺣﺘﻰ ﺳـﻘﻄﻮا‪ ،‬وﻻ أﻋﻠﻢ ﻋﻦ‬ ‫أﺳﺒﺎب ﻫﺬا اﻷﻣﺮ ﺗﺤﺪﻳﺪا‪.‬‬ ‫* ﻣﻦ ﻫﻢ اﻷﺷـﺨﺎص اﻟﺬﻳﻦ ﻛﺎﻧـﻮا ﻳﺮﻏﺒﻮن ﰲ‬ ‫ﻣﻨﺎﺻﺐ ﻣﻌﻴﻨﺔ؟‬ ‫ ﻛﺎن اﻷخ ﻣﺤﻤـﺪ رﺳـﺎم ﻳﺮﻏـﺐ ﰲ أن ﻳﻜﻮن أﻣﻴﻨﺎ‬‫ﻋﺎﻣـﺎ وﻋﺒﺪاﻟﻮﻫﺎب دﺧﻴـﻞ وﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ ﺣﺒﻴـﺶ ﻳﺮﻏﺒﻮن ﰲ‬ ‫ﻣﻨﺼـﺐ ﻧﺎﺋﺐ اﻟﺮﺋﻴﺲ‪ ،‬وﻟﻜﻦ رﻏﺒﺎﺗﻬـﻢ ﻗﻮﺑﻠﺖ ﺑﺎﻟﺮﻓﺾ‬ ‫ﻣﻦ رﺋﻴﺲ اﻟﻨﺎدي‪.‬‬ ‫* ﻫﻞ ﺷـﻜﻠﺖ ﻟﻜﻢ ﻣﻮﺟﺔ اﻻﺳـﺘﻘﺎﻻت ﺻﺪﻣﺔ‬ ‫ﺧﺼﻮﺻﺎ أﻧﻬﺎ ﺗﺰاﻣﻨﺖ ﻣﻊ اﻟﺸﻬﺮ اﻷول؟‬ ‫ ﻧﻌـﻢ‪ ،‬ﻛﺎن اﻟﺠـﻮ ﻣﺤﺒﻄـﺎ ﻟﻠﻐﺎﻳـﺔ‪ ،‬وﺑـﺪأ ﺑﻌﺾ‬‫اﻷﻋﻀﺎء ﻣـﻦ اﻻﺟﺘﻤﺎع اﻟﺜﺎﻧﻲ ﻳﴬﺑـﻮن ﻋﲆ وﺗﺮ ﻓﻠﻮس‬ ‫اﻟﻨـﺎدي‪ ،‬ﻛﻢ ﻫﻲ؟ وأﻳﻦ ﻫﻲ؟ وﻛﻴﻒ ﺳـﺘﺘﻢ ﻋﻤﻠﻴﺔ ﺗﻮزﻳﻊ‬ ‫اﻤﺒﺎﻟﻎ ﻋـﲆ اﻟﻨﺎدي؟ ﻣﻊ اﻟﻌﻠـﻢ أن اﻟﺨﺰﻳﻨﺔ ﻛﺎﻧﺖ ﺧﺎوﻳﻪ‬ ‫ﰲ ذﻟﻚ اﻟﻮﻗﺖ‪.‬‬ ‫* ﻳـﱰدد أن ﻫﻨﺎك ﻣﻦ ﻃﻠﺒﺘﻤﻮﻫـﻢ ﻟﻜﻲ ﻳﻌﻤﻠﻮا‬ ‫ﻣﻌﻜـﻢ‪ ،‬إﻻ أﻧﻬـﻢ رﻓﻀـﻮا اﻟﺪﻋـﻮة وﻗﺎﻟـﻮا إﻧﻬـﻢ‬ ‫ﻻﻳﺘﴩﻓﻮن ﺑﺎﻟﻌﻤﻞ ﻣﻌﻜﻢ ؟‬ ‫ ﻫـﺬه اﻤﻘﻮﻟﺔ‪ ،‬وﺻﻠﺘﻨﺎ ﰲ أﺣـﺪ اﻻﺟﺘﻤﺎﻋﺎت‪،‬ﻋﻨﺪﻣﺎ‬‫ﻃﻠﺒﻨﺎ وﺟﻮد ﺻﺎﻟﺢ أﺑﻮ ﻧﺨﺎع وﻣﺤﻤﺪ اﻟﺮاﺷـﺪ ﰲ اﻟﺠﻬﺎز‬ ‫اﻹداري‪ ،‬ﻓﺮد ﻋﻠﻴﻨﺎ اﻤﻔﺎوض ﻣﻌﻬﻢ ﺑﺄﻧﻬﻢ ﻗﺪ أﺑﻠﻐﻮه أﻧﻬﻢ‬ ‫ﻻﻳﺘﴩﻓﻮن ﺑﺎﻟﻌﻤﻞ ﻣﻌﻨﺎ‪ ،‬وﺣﺴـﺐ ﻣﺎﺑﻠﻐﻨـﻲ ﻣﺆﺧﺮا ﻣﻦ‬ ‫اﻷخ ﺻﺎﻟﺢ ﺷـﺨﺼﻴﺎ أﻧﻪ ﻟﻢ ﻳﻘﻞ ﻫﺬا اﻟﻜﻼم ﻓﻼ أﻋﻠﻢ ﻣﻦ‬ ‫أﻳﻦ ﺟﺎء ذﻟﻚ اﻟﻌﻀﻮ ﺑﻬﺬا اﻟﻜﻼم؟‪.‬‬ ‫* ﻫﻞ ﺗﻌﱰﻓـﻮن أن ﻣﻨﺠﺰﻛﻢ اﻟﻮﺣﻴﺪ ﻫﻮ ﺗﺒﺎدل‬ ‫اﻟﺰﻳﺎرات ﻣﻊ إدارة ﻧﺎدي أﺑﻬﺎ ﻓﻘﻂ ؟‬ ‫ ﻳـﺎ أﺧﻲ اﻟﻌﺰﻳـﺰ‪ ،‬ﺣﻘﻘﻨـﺎ ﻣﺎﻋﺠﺰ ﻋﻨـﻪ اﻵﺧﺮون‬‫ﺑﺘﻮأﻣﺔ اﻟﻨﺎدﻳﻦ‪ ،‬وﻗﺪ ﻳﻜﻮن أﺣﺪ أﺳـﺒﺎب »زﻋﻞ« اﻟﺒﻌﺾ‬ ‫ﻫـﻮ اﻟﺘﻮأﻣﻪ‪ ،‬ﻷن ﻛﺜﺮﻳـﻦ اﺗﺼﻠﻮا ﺑﻲ ﻣـﻦ أﻋﻀﺎء ﴍف‬ ‫وﻣﺤﺒـﻦ ووﺟﻬـﺎء وﻛﺎن ﺳـﺆاﻟﻬﻢ اﻟﻮﺣﻴـﺪ ﻤـﺎذا أﻋﺪﺗﻢ‬ ‫اﻟﻌﻼﻗـﺔ ﻣـﻊ اﻷﺑﻬﺎوﻳﻦ‪ ،‬ﺑﻞ وﺻـﻞ اﻷﻣـﺮ ﺑﺒﻌﻀﻬﻢ إﱃ‬ ‫أن وﺻﻔﻨـﺎ ﺑﺎﻟﺘﺒﻌﻴـﺔ ﻹدارة أﺑﻬﺎ‪ ،‬وﻣﻦ ﻓﻮاﺋـﺪ اﻟﺘﻮأﻣﺔ أن‬ ‫إدارة ﻧﺎدي أﺑﻬﺎ ﺗﻨﺎزﻟﺖ ﻋـﻦ ﻗﻴﻤﺔ ﺑﺪل اﻟﺘﺪرﻳﺐ ﻟﻠﻜﺎﺑﺘﻦ‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﺮﺣﻤﻦ ﻣﻀﻮاح اﻟﺒﺎﻟﻐﺔ ﺧﻤﺴﻦ أﻟﻒ رﻳﺎل‪،‬‬ ‫واﻷﺻـﻞ ﰲ اﻟﻌﻤﻞ اﻟﺮﻳﺎﴈ ﻫﻮ اﻟﺘﻌﺎون‬ ‫واﻤﺤﺒـﺔ واﻷﻟﻔـﺔ واﻷﺧـﻮة واﻟﺘﻨﺎﻓـﺲ‬ ‫اﻟﴩﻳﻒ‪.‬‬ ‫* وﻟﻜﻦ أﺑﻬﺎ رد ﻟﻜﻢ اﻟﺼﺎع ﺻﺎﻋﻦ‬ ‫ﺑﻌﺪ ﺧﻄﻒ أﻛﺜﺮ ﻣﻦ ﻻﻋﺐ ﺿﻤﻜﺎوي ودون‬ ‫إﺧﻄﺎرﻛﻢ ؟‬ ‫ ﺻﺪﻗﻨـﻲ ﻻﻳﻮﺟـﺪ أي ﻻﻋﺐ ﻧـﺮى أن اﻷﺑﻬﺎوﻳﻦ‬‫ﺗﺠﺎوزوا اﻤﺄﻟﻮف ﰲ اﺳـﺘﻘﻄﺎﺑﻪ‪ ،‬ﺑﺎﺳـﺘﺜﻨﺎء اﻟﻼﻋﺐ ﺳﻌﺪ‬ ‫اﻟﻘﺮﻧﻲ‪ ،‬وأﻣﺎ اﻟﺒﻘﻴﺔ ﻓﺬﻫﺒﻮا ﺑﺴﺒﺐ ﻫﺒﻮط اﻟﻨﺎدي ﻟﻠﺪرﺟﺔ‬ ‫اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ‪ ،‬واﻟﻨﻈﺎم ﻳﺘﻴﺢ ﻟﻬﻢ اﻻﻧﺘﻘﺎل ﻷﺑﻬﺎ أوﻏﺮه‪ ،‬وﻟﻮ ﻛﻨﺖ‬ ‫ﻣﻜﺎن اﻷخ ﺳﻌﺪ اﻷﺣﻤﺮي ﻻﺗﺼﻠﺖ ﻗﺒﻞ‬ ‫ﻧﻘﻞ ﺧﺪﻣﺎت ﺳـﻌﺪ اﻟﻘﺮﻧـﻲ ﻷﻧﻪ ﻻﻋﺐ‬ ‫ﻫـﺎو‪ ،‬وﺗـﻢ أﺧـﺬه ﺑﻄﺮﻳﻘـﺔ ﻻﻧﺘﻌﺎﻣﻞ‬ ‫ﺑﻬـﺎ ﰲ ﺿﻤـﻚ ﻣـﻊ اﻟﺒﻌﻴﺪﻳـﻦ ﻓﻜﻴﻒ‬ ‫ﺑﺎﻟﻘﺮﻳﺒﻦ؟‪.‬‬

‫اﻟﻘﺤﻄﺎﻧﻲ ﻳﺘﺤﺪث ﻟـ »اﻟﴩق«‬ ‫* إﻋﺎدﺗﻜﻢ ﻟﺒﻌﺾ اﻟﻼﻋﺒﻦ اﻟﺬﻳﻦ ﺗﻢ ﺗﻨﺴﻴﻘﻬﻢ‬ ‫ﻣﻦ اﻹدارة اﻟﺴﺎﺑﻘﺔ ﻓﴪه اﻟﺒﻌﺾ ﻋﲆ أﻧﻪ اﺳﺘﻔﺰاز‪.‬‬ ‫أﻟﻴﺲ ﻛﺬﻟﻚ؟‬ ‫ ﻳﻨﺒﻐـﻲ أن ﺗﻌﻠﻢ أن ﻻﻋﺒـﻲ ﺿﻤﻚ أﻏﻠﺒﻬﻢ ﻳﻌﻤﻠﻮن‬‫ﰲ اﻟﺴـﻠﻚ اﻟﻌﺴـﻜﺮي‪ ،‬أﺣﻴﺎﻧﺎ ﺗﺠﺪ ‪ 33‬ﻻﻋﺒـﺎ ﰲ اﻟﺘﻤﺮﻳﻦ‬ ‫وأﺣﻴﺎﻧـﺎ ﻻﺗﺠﺪ إﻻ ‪ 17‬ﻻﻋﺒﺎ‪ ،‬وﻟﺬﻟﻚ رأﻳﻨﺎ اﻻﺳـﺘﻔﺎدة ﻣﻦ‬ ‫أي ﻻﻋـﺐ ﺑﻌﺪ ﺧﻀﻮﻋﻪ ﻟﻠﺘﺠﺮﺑـﺔ اﻟﻔﻨﻴﺔ وﻣﻮاﻓﻘﺔ اﻤﺪرب‬ ‫ﻋﲆ ﺗﺴﺠﻴﻠﻪ‪.‬‬ ‫* ﻇﻬﺮت ﺷﺎﺋﻌﺎت ﻛﺎﻧﺖ ﺗﺮدد ﺑﺄﻧﻚ ﻣﻦ ﺣﺮﺿﺖ‬ ‫ﻣﺪﻳﺮ اﻟﻜﺮة اﻟﺴـﺎﺑﻖ ﻣﻨﺼﻮر ﺟﺒﻌﺎن ﺑﺎﻻﻋﺘﺪاء ﻋﲆ‬ ‫اﻤـﴩف اﻟﻌﺎم ﻋﲆ ﻛـﺮة اﻟﻘﺪم ﺑﻨﺪر أﺑـﻮ داﻫﺶ ﰲ‬ ‫ﻣﻮﺳﻤﻜﻢ اﻷول‪ ،‬ﻣﺎﻣﺪى ﺻﺤﺔ ﻫﺬا اﻟﻜﻼم ؟‬ ‫ اﻟﺘﻬﻤﺔ ﻏﺮ ﺻﺤﻴﺤﺔ‪ ،‬ﻛﺎﻧﺖ ﻫﻨﺎك ﻣﺸﺎﺣﻨﺎت ﻓﻴﻤﺎ‬‫ﺑﻴﻨﻬﻤﺎ ﻗﺒﻞ اﻤﺸـﻜﻠﻪ‪ ،‬وﺗﻢ ﺗﻼﻓﻴﻬﺎ ﻗﺒﻞ اﻟﺤﺎدﺛﺔ ﺑﺄﻳﺎم ﻣﻦ‬ ‫ﻗﺒـﲇ أﻧﺎ ورﺋﻴﺲ اﻟﻨﺎدي‪ ،‬وﻟﻜﻦ ﻗﺒﻞ ﻣﺒﺎراة ﺣﻄﻦ اﺗﺼﻞ‬ ‫اﻤـﴩف ﺑﻤﺪﻳﺮ اﻟﻜﺮﻫﺔ وﻋﺎﺗﺒﻪ ﻋﲆ ﺗﻘﺪﻳﻢ ﻧﻮع ﻣﻌﻦ ﻣﻦ‬ ‫اﻷﻛﻞ ﻟﻼﻋﺒـﻦ ﺑﺤﺠـﺔ أﻧـﻪ ﻻﻳﻨﺒﻐﻲ ﺗﻌﻮﻳﺪﻫـﻢ ﻋﻠﻴﻪ ﻷﻧﻪ‬ ‫ﻳﻌﺘـﱪ دﻻﻻ وﻓﻮق ﻣﺎﻳﺴـﺘﺤﻘﻮن‪ ،‬ﻓﺤﺼـﻞ اﻟﺨﻼف ﻣﻊ‬ ‫اﻟﻌﻠـﻢ أن اﻤﴩف ﺑﻨـﺪر أﺑﻮ داﻫﺶ ﻫﻮ ﻣﻦ اﻗﱰح اﺳـﻢ‬ ‫ﻣﻨﺼﻮراﻟﺠﺒﻌـﺎن ﻟﻠﻌﻤﻞ ﰲ اﻟﻨﺎدي ﻣﺪﻳﺮا ً ﻟﻠﻜﺮة ﻷﻧﻪ رﺟﻞ‬ ‫ﻧﺎﺟﺢ ﺑـﻜﻞ اﻤﻘﺎﻳﻴﺲ وﺻﺪﻳﻖ ﺳـﺎﺑﻖ ﻟﻪ ﻓﻜﻴﻒ أﺣﺮض‬ ‫ﺷﺨﺼﺎ ﻋﲆ ﺻﺪﻳﻘﻪ؟ وﺑﺎﻤﻨﺎﺳﺒﺔ ﻟﻮ اﺳﺘﻤﺮ ذﻟﻚ اﻤﴩف‬ ‫ﰲ ﻣﻨﺼﺒﺔ ﻟﻜﺎن اﻟﻌﻤﻞ ﻣﻤﻴﺰا ﰲ وﺟﻮده‪.‬‬ ‫* ﻛﺎﻧﺖ ﻗﺮارات اﻤﺠﻠـﺲ ﺗﺼﻞ ﻟﻠﻤﻨﺘﺪﻳﺎت ﻗﺒﻞ‬ ‫إﻋﻼﻧﻬﺎ ﺑﺸﻜﻞ رﺳﻤﻲ‪ ،‬ﻫﻞ ﻳﺪل ﻫﺬا ﻋﲆ أن اﻤﺠﻠﺲ‬ ‫ﻛﺎن ﻣﺨﱰﻗﺎ ؟‬ ‫ ﻟﻸﺳـﻒ ﻧﻌﻢ‪ ،‬واﻟﺴـﺒﺐ ﻳﻌﻮد ﻟﻠﺠﻤﻌﻴﺔ اﻟﻌﻤﻮﻣﻴﺔ‬‫اﻟﺘﻲ رﺷـﺤﺖ ﺑﻌﺾ اﻷﺷـﺨﺎص اﻟﺬﻳﻦ ﻟﻢ ﻳﻤﺎرﺳﻮا ﻛﺮة‬ ‫اﻟﻘﺪم داﺧـﻞ اﻷﻧﺪﻳﺔ ﻃﻮال ﺣﻴﺎﺗﻬﻢ‪ ،‬وﻏﺮ ﻣﻠﻤﻦ ﺑﺎﻹدارة‬ ‫اﻟﺮﻳﺎﺿﻴﺔ ﻣﻦ اﻷﺳـﺎس واﻟﺪﻟﻴﻞ أﻧﻬـﻢ ﻫﺮﺑﻮا ﺟﻤﻴﻌﺎ ﻣﻦ‬ ‫اﻟﺒﺎب اﻟﺨﻠﻔﻲ وﻟﻢ ﻳﺒﻖ إﻻ أﻧﺎ ﻛﻤﺎ ﺗﺮون‪.‬‬ ‫* ﺗـﻢ ﺗﻮزﻳـﻊ ﻣﻨﺸـﻮرات ﰲ اﻟﻨـﺎدي ﻣـﻦ ﻗﺒﻞ‬ ‫أﺷـﺨﺎص ﻣﺠﻬﻮﻟـﻦ ﰲ ﻋﻬﺪ إدارﺗﻜـﻢ ﻣﺎﻫﻲ آﺧﺮ‬ ‫ﺗﻄﻮرات اﻟﻘﻀﻴﺔ؟‬ ‫ ﻛﺎن ذاك ﻋﻤﻞ دﻧﻲء ﻣﻦ ﺿﻌﺎف اﻷﻧﻔﺲ‪ ،‬وﻳﺤﻤﻞ‬‫إﺳـﺎءات ﻟﺮﺋﻴﺲ اﻟﻨﺎدي اﻟﺴـﺎﺑﻖ وﻓﻴـﻪ ﻋﻨﴫﻳﺔ ﻣﻘﻴﺘﺔ‪،‬‬

‫ﻛﺎن ﺗﻮزﻳـﻊ اﻤﻨﺸـﻮرات ﰲ ﺷـﻬﺮ رﻣﻀـﺎن ﺑﻌـﺪ ﺻﻼة‬ ‫اﻤﻐﺮب واﻟﺴـﺒﺐ أﻧﻨﺎ أﺣﻜﻤﻨﺎ ﺳﻴﻄﺮﺗﻨﺎ ﻋﲆ اﻤﻮﻗﻊ‪ ،‬وﻗﻤﻨﺎ‬ ‫ﺑﺤﺠﺐ اﻹﺳـﺎءات ﻣـﻦ ﻣﻨﺘﺪى اﻟﻨﺎدي ﻓﻐـﺮوا وﺟﻬﺘﻬﻢ‪،‬‬ ‫وأﻣﺎ اﻟﻘﻀﻴﺔ ﻓﻼ أﻋﻠـﻢ ﻋﻦ ﻣﺼﺮﻫﺎ وأﻋﺘﻘﺪ أﻧﻬﺎ ﺣﻔﻈﺖ‬ ‫ﻋﲆ اﻟﺮﻏﻢ ﻣﻦ ﻣﻌﺮﻓﺘﻨﺎ ﺑﻤﻦ ﻗﺎم ﺑﻬﺬا اﻟﻌﻤﻞ اﻟﺮﺧﻴﺺ‪.‬‬ ‫* ﺣﺼﻠﺘـﻢ ﻋـﲆ دﻋـﻢ ﻣـﻦ اﻤﻜﺮﻣـﺔ اﻤﻠﻜﻴـﺔ‬ ‫ﺑﺨﻤﺴـﺔ ﻣﻼﻳﻦ رﻳﺎل وﻛﺎن اﻟﻄﻤﻮح اﻟﺼﻌﻮد وﻟﻜﻦ‬ ‫اﻤﻔﺎﺟﺄه أﻧﻜﻢ ﻫﺒﻄﺘﻢ ؟!‬ ‫ ﺳـﺄﻛﻮن ﴏﻳﺤـﺎ ﻣﻌﻚ‪ ،‬اﻟﺨﻤﺴـﺔ ﻣﻼﻳﻦ وﺻﻠﺖ‬‫ﰲ وﻗﺖ ﻛﺎن أﻋﻀﺎء اﻤﺠﻠﺲ ﻣﻨﻘﺴـﻤﻦ وﻟﻴﺴﻮا ﻋﲆ ﻗﻠﺐ‬ ‫رﺟﻞ واﺣﺪ‪ ،‬اﻟﺴﺆال ﻋﻦ اﻤﻼﻳﻦ ﻳﺤﺘﺎج ﻟﺘﺪﻗﻴﻖ ﻷﻧﻲ ﻛﻨﺖ‬ ‫ﰲ ذﻟﻚ اﻟﻮﻗـﺖ ﰲ دورة ﰲ ﻣﻨﻄﻘﺔ ﻣﻜﺔ اﻤﻜﺮﻣﺔ‪ ،‬وﻫﺎﺗﻔﺖ‬ ‫اﻟﺮﺋﻴـﺲ وﻗﺘﻬﺎ وﻃﻠﺒﺖ ﻣﻨﻪ ﻋـﺪم اﻤﺒﺎﻟﻐﺔ ﰲ اﻟﴫف ﻷن‬ ‫وراءﻧﺎ ﻣﻮﺳـﻢ ﻃﻮﻳﻞ واﻤﺼﺎرﻳﻒ ﻛﺒﺮة‪ ،‬وﻛﺎن اﻟﺘﻨﺴﻴﻖ‬ ‫ﺑﺄن ﻧﴫف ﻧﺤﻮ ﻣﻠﻴﻮﻧﻦ ﻟﻜﻞ ﻣﻮﺳﻢ وﻟﻜﻦ ﺧﻼل ﺛﻤﺎﻧﻴﺔ‬ ‫أﺷـﻬﺮ ﺗﻢ ﴏف اﻟﺨﻤﺴـﺔ ﻣﻼﻳﻦ ﻛﺎﻣﻠـﺔ‪ ،‬وﻋﻨﺪﻣﺎ ﻋﺪت‬ ‫ﺗﻔﺎﺟـﺄت ﺑﺎﻟﺮﺋﻴـﺲ ﻳﻘﻮل ﻻﻳﻮﺟﺪ ﰲ اﻟﺼﻨـﺪوق ﻏﺮ ‪24‬‬ ‫أﻟـﻒ رﻳـﺎل‪ ،‬ﻷن اﻷﻣﻮر ﻛﺎﻧﺖ ﺗﺪار ﺑﺒﺬخ ﺷـﺪﻳﺪ وﺳـﻮء‬ ‫إدارة وﺗﺨﻄﻴـﻂ ﻟﴫف اﻤـﺎل‪ ،‬ﺑﺎﻹﺿﺎﻓـﺔ إﱃ أن ﻣﻠﻌﺐ‬ ‫اﻟﻨﺎدي اﻟﺬي ﺗﻢ إﻧﺸـﺎؤه ﻟـﻢ ﻳﻜﻦ ﺑﻨﻔﺲ اﻤﻮاﺻﻔﺎت اﻟﺘﻲ‬ ‫ﺗـﻢ اﻻﺗﻔﺎق ﻋﻠﻴﻬـﺎ وﻟﻜﻦ اﻟﺮﺋﻴﺲ اﻟﺴـﺎﺑﻖ ﻏﺾ اﻟﻄﺮف‬ ‫ﻋـﻦ ﻣﺨﺎﻟﻔﺔ اﻟﴩﻛﺔ وﻋﻦ ﻫﺬا اﻷﻣﺮ ﺗﺤﺪﻳﺪا ﻣﻘﺎﺑﻞ ﺑﻌﺾ‬ ‫اﻤﺰاﻳﺎ اﻤﻀﺎﻓﺔ ﻣﻦ اﻟﴩﻛﺔ ﻟﻠﻤﻠﻌﺐ‪.‬‬ ‫* وﻗﻌﺘـﻢ ﻣﻊ إﺣـﺪى اﻟـﴩﻛﺎت ﻟﺘﻮرﻳﺪ أﻃﻘﻢ‬ ‫اﻟﻼﻋﺒﻦ ﰲ اﻤﻮﺳـﻢ اﻷول وإﱃ اﻵن ﻟﻢ ﺗﺼﻞ‪ ،‬أﻟﻴﺴـﺖ‬ ‫ﻫﺬه ﻣﺨﺎﻟﻔﺎت ﻣﺎﻟﻴﺔ وإدارﻳﺔ ؟‬ ‫ ﻛﻤﺎ ﺗﻌﺮف‪ ،‬وﻛﻤﺎ ﻳﻌﻠﻢ اﻟﺠﻤﻴﻊ ﻋﻦ ﻫﺬا اﻷﻣﺮ اﻟﺬي‬‫ﻧﴩ ﰲ وﺳـﺎﺋﻞ اﻹﻋﻼم‪ ،‬ﺑﺄن ﻣﻦ وﻗـﻊ اﻟﻌﻘﺪ ﻫﻮ اﻤﴩف‬ ‫اﻟﺴـﺎﺑﻖ ﺑﻨﺪر أﺑﻮ داﻫـﺶ اﻟﺬي اﺗﻔﻖ ﻣـﻊ ﴍﻛﺔ ﺟﺎﻛﻮ‪،‬‬ ‫وﺗﻔﺎﺟﺄﻧـﺎ ﺑﺄن اﻷﻃﻘﻢ اﻟﺘﻲ وﺻﻠﺖ ﺗﺨﺺ ﻧﺎدي اﻟﻮﺣﺪة‪،‬‬ ‫وﻟﻴﺴـﺖ ﻣﻦ ﻧﻔـﺲ اﻟﴩﻛﺔ وﻣﻦ ﺛﻼث ﺳـﻨﻮات ﻟﻢ ﻳﺼﻞ‬ ‫أﻛﺜـﺮ ﻣﻦ ﻧﺼﻒ اﻤﻼﺑﺲ‪ ،‬وﺑﻌﺪ ذﻟﻚ ﺣﺎوﻟﺖ اﻟﺘﻮاﺻﻞ ﻣﻊ‬ ‫اﻟﴩﻛﺔ‪ ،‬وﻟﻢ ﺗﺘﺠﺎوب واﺧﺘﻔﺖ اﻤﻼﺑﺲ وﺑﻘﻴﺔ اﻤﺒﻠﻎ‪.‬‬ ‫* اﻧﺘﻘـﻞ ﻣﻮﻫﺒﺔ درﺟﺔ اﻟﻨﺎﺷـﺌﻦ ﻣﺤﻤﺪ ﺣﺰام‬ ‫ﻟﻨـﺎدي اﻟﻨﴫ ﺑﻤﺒﻠﻎ ﻣﺎﺋﺔ أﻟـﻒ رﻳﺎل وﻟﻜﻦ ﻟﻢ ﺗﺼﻞ‬ ‫ﻗﻴﻤﺔ اﻻﻧﺘﻘﺎل ﻛﺎﻣﻠﺔ‪ ،‬أﻳﻦ ﻫﻲ؟‬

‫ﻻ ﺃﺩﻓﻊ ﻣﺒﺎﻟﻎ ﻃﺎﺋﻠﺔ‪ ..‬ﻭﻟﻜﻨﻨﻲ‬ ‫ﻻ ﺃﺳﺮﻕ ﺃﻣﻮﺍﻝ ﺍﻟﻨﺎﺩﻱ‬ ‫ﺍﺳﺘﻔﺪﻧﺎ ﺃﻛﺜﺮ ﻣﻦ ﺃﺑﻬﺎ‬ ‫ﻣﻦ ﺍﺗﻔﺎﻗﻴﺔ ﺍﻟﺘﻮﺃﻣﺔ‬ ‫ﺑﻴﻦ ﺍﻟﻨﺎﺩﻳﻴﻦ‬

‫)ﺗﺼﻮﻳﺮ ‪ :‬ﻋﺒﺪاﻟﻠﻪ اﻟﻮاﺋﲇ(‬

‫ اﻤﺒﻠـﻎ زﻫﻴﺪ وﻣﻊ ﻫﺬا ﻟﻢ ﻳﺼﻞ ﻟﻠﻨﺎدي إﻻ ‪ 93‬أﻟﻒ‬‫رﻳﺎل وﻣﻦ أﺧﺬ اﻟﺴﺒﻌﺔ آﻻف ﻣﻌﺮوف ﻟﺪى اﻹدارة وأﺧﺬﻫﺎ‬ ‫ﺑﻐﺮ وﺟﻪ ﺣﻖ‪ ،‬واﻟﺴـﺒﺐ ﻋﻼﻗﺘﻪ ﺑﻤﻦ ﺳﻤﴪ ﻋﲆ اﻟﻼﻋﺐ‬ ‫ﰲ ﻧﺎدي اﻟﻨﴫ‪ ،‬وأﺧﺬ ﻋﻤﻮﻟﺘﻪ ﻣﻦ ﻧﺎدي ﺿﻤﻚ وﻟﻸﺳـﻒ‬ ‫ﻓﺈﻧﻬﻢ ﻣﻤﻦ ﻳﺪﻋﻮن ﺣﺐ اﻟﻜﻴﺎن ‪.‬‬ ‫* ﻣﻠﻌـﺐ اﻟﻨـﺎدي ﴏﻓﺘـﻢ ﻋﻠﻴﻪ ﻣﺒﺎﻟـﻎ ﻃﺎﺋﻠﺔ‬ ‫واﻤﺤﺼﻠﺔ ﻻﳾء واﻤﻠﻌﺐ ﻏﺮ ﺟﺎﻫﺰ؟؟‬ ‫ ﻛﺎن ﻟﻨـﺎ ﺗﻮﺟﻪ ﺑﺄن ﻧﻌﻤﻞ ﺻﻴﺎﻧـﺔ ﻛﺎﻣﻠﺔ ﻟﻠﻤﻠﻌﺐ‪،‬‬‫وﻗﺮرﻧـﺎ اﻟﺘﻌﺎﻗﺪ ﻣـﻊ اﻟﴩﻛﺔ اﻟﺘﻲ ﻧﻔـﺬت ﺻﻴﺎﻧﺔ ﻣﻠﻌﺒﻲ‬ ‫ﻧﺎدﻳـﻲ اﻤﺼﻴﻒ وﺟـﺮش‪ ،‬وﺗﻢ اﻻﺗﻔﺎق ﻣﻌﻬـﻢ ﻋﲆ ﻣﺒﻠﻎ‬ ‫وﻗﺪره ‪ 25‬أﻟﻒ رﻳﺎل وﻟﻜﻦ ﻟﻢ ﻧﻮﻓﻖ ﰲ اﻟﺼﻴﺎﻧﺔ وﻓﺸﻠﺖ‪،‬‬ ‫وﰲ ﺑﺪاﻳﺔ اﻤﻮﺳـﻢ اﻟﺤﺎﱄ ﻛﻠﻒ رﺋﻴـﺲ اﻟﻨﺎدي ﻣﺒﺎرك ﺑﻦ‬ ‫زﺑﻦ اﻟﻌﻀـﻮ ﺑﻨﺪر أﺑﻮ داﻫﺶ ﺑﺼﻴﺎﻧـﺔ اﻤﻠﻌﺐ واﻟﺘﻌﺎﻗﺪ‬ ‫ﻣﻊ إﺣﺪى اﻟﴩﻛﺎت اﻤﺘﺨﺼﺼﺔ‪ ،‬وﺑﺎﻟﻔﻌﻞ ﺗﻢ اﻻﺗﻔﺎق ﻣﻊ‬ ‫إﺣـﺪى اﻟﴩﻛﺎت ﰲ ﻣﻨﻄﻘﺔ اﻟﺨﺮج وﻋـﲆ إﺛﺮ اﻟﺘﻜﻴﻒ ﺗﻢ‬ ‫ﺗﺴـﻠﻴﻤﻪ ﺷـﻴﻚ ﺑﺜﻤﺎﻧﻦ أﻟﻒ رﻳﺎل‪ ،‬وﺑﻌـﺪ ذﻟﻚ ﻃﻠﺒﻨﺎ ﻣﻦ‬ ‫اﻤﻬﻨﺪس اﻤﺴـﺆول ﻋﻦ ﻣﻠﻌﺐ اﻤﺤﺎﻟـﺔ اﻹﴍاف ﻋﲆ ﻋﻤﻞ‬ ‫اﻟﴩﻛﺔ وﻋﻨﺪ ﺣﻀﻮره أﺑﻠﻐﻨﺎ ﺑﺄن أرﺿﻴﺔ اﻤﻠﻌﺐ ﻻﺗﺤﺘﺎج‬ ‫ﺗﻐﻴﺮا ﻛﺎﻣﻼ‪ ،‬وإﻧﻤﺎ ﺻﻴﺎﻧـﺔ ﰲ ﺑﻌﺾ اﻷﻣﺎﻛﻦ ﻓﻘﻂ‪ ،‬وﺗﻢ‬ ‫ﺗﻐﻴﺮ اﻻﺗﻔﺎﻗﻴﺔ ﻣﻊ ﴍﻛﺔ اﻟﺨﺮج وﺗﻘﻠﻴﻞ ﻋﺪد اﻤﺴﻄﺤﺎت‬ ‫اﻟﺘﻲ ﺳﱰﺳـﻠﻬﺎ ﻟﻨﺎ‪ ،‬ووﻋﺪﻧﺎ اﻤﻬﻨﺪس ﺑﺄﻧﻪ ﺧﻼل ﺷﻬﺮﻳﻦ‬ ‫ﺳـﻴﻜﻮن اﻟﻮﺿﻊ ﻋـﲆ ﻣﺎﻳﺮام‪ ،‬ﺑﻌﺪ ذﻟﻚ اﺳـﺘﻘﺎل رﺋﻴﺲ‬ ‫اﻟﻨﺎدي‪ ،‬واﻟﻌﻀـﻮ اﻤﻜﻠﻒ ﺑﺎﻟﺼﻴﺎﻧﺔ ذﻫﺐ‪ ،‬وﻟﻢ ﺗﺘﻢ إﻋﺎدة‬ ‫اﻤﺒﻠﻎ اﻤﺎﱄ اﻤﺘﺒﻘﻲ ﻟﻠﻨﺎدي‪ ،‬وﺑﻌﺪ إﻟ���ﺎح ﻛﺒﺮ ﺗﻢ ﺗﺴـﺪﻳﺪ‬ ‫اﻤﺪﻳﻮﻧﻴﺔ ﺑﻔﻮاﺗﺮ ﻻﻋﻼﻗـﺔ ﻟﻬﺎ ﺑﺼﻴﺎﻧﺔ اﻤﻠﻌﺐ ﻻﻣﻦ ﻗﺮﻳﺐ‬ ‫وﻻ ﻣـﻦ ﺑﻌﻴﺪ‪ ،‬وﺑﺎﻟﺘﺎﱄ ﺗﺄﺧـﺮت اﻟﺼﻴﺎﻧﺔ وﻫﻲ ﺗﻤﴚ اﻵن‬ ‫ﺑﺸﻜﻞ ﺑﺴﻴﻂ وﻣﺘﻮاﺿﻊ‪.‬‬ ‫* ﻳـﱰدد أﻧﻜـﻢ أدﻳﺘﻢ اﻟﻘﺴـﻢ ﻋـﲆ اﻤﺼﺤﻒ ﰲ‬ ‫اﻤﺠﻠﺲ ﻹﻳﻘﺎف ﺗﴪﻳﺐ أﺧﺒﺎر اﻻﺟﺘﻤﺎﻋﺎت‪ .‬ﻣﺎﻣﺪى‬ ‫ﺻﺤﺔ ذﻟﻚ ؟‬ ‫ ﻧﻌـﻢ ﻛﺎن ﻫﻨـﺎك رأي ﻣﻄﺮوح ﺑﺄن ﻧﺆدي اﻟﻘﺴـﻢ‬‫ﻷﻧﻨـﺎ واﻟﻠـﻪ ﻋﺠﺰﻧﺎ ﻣﻦ ﻣﻌﺮﻓـﺔ اﻟﺬﻳﻦ ﻳﴪﺑـﻮن اﻷﺧﺒﺎر‪،‬‬ ‫وﺛﺎﻧﻴـﺎ ﻛﺎن ﻫﻨـﺎك ﻣـﻦ ﻳﺒﺤﺚ ﻋـﻦ »ﻋﻤﻞ ﺷـﻮﴍة« ﰲ‬ ‫ﻣﺠﻠـﺲ اﻹدارة وﻫﻨﺎك ﴎ ﻷول ﻣـﺮة أذﻳﻌﻪ ﺑﺄن اﻟﺠﻬﺎت‬ ‫اﻷﻣﻨﻴـﺔ داﻫﻤـﺖ اﻟﻨﺎدي ﰲ إﺣـﺪى اﻤـﺮات ﺑﺤﺠﺔ وﺟﻮد‬ ‫ﻣﻀﺎرﺑﺔ وإﻃﻼق ﻧﺎر ﻓﻴﻪ‪ ،‬وﻋﻨﺪ وﺻﻮﻟﻬﻢ ﻟﻢ ﻳﺠﺪوا ﺷﻴﺌﺎ‬ ‫وﻫﺬه إﺣﺪى أﺳـﺎﻟﻴﺐ اﻟﺘﻄﻔﻴﺶ‪ ،‬وإﺳـﺎءة اﻟﺴـﻤﻌﺔ ﺿﺪ‬ ‫ﻣﺠﻠﺲ اﻹدارة‪.‬‬ ‫* ﻫﻞ ﺗﺘﻔﻖ ﻣﻌﻲ أﻧﻜﻢ ﻓﺸﻠﺘﻢ ﰲ ﻗﻴﺎدة اﻟﻨﺎدي؟‬ ‫ ﻧﻌـﻢ ﻧﺤﻦ ﻓﺸـﻠﻨﺎ ﰲ ﻗﻴـﺎدة اﻟﻨـﺎدي ﰲ ﻟﻌﺒﺔ ﻛﺮة‬‫اﻟﻘـﺪم »اﻟﻔﺮﻳـﻖ اﻷول ﻓﻘـﻂ« وﻟﻜـﻦ ﰲ اﻟﻔﺌﺎت اﻟﺴـﻨﻴﺔ‬ ‫واﻷﻟﻌـﺎب اﻤﺨﺘﻠﻔﺔ ﻛﺎﻧﺖ ﻧﺘﺎﺋﺠﻨـﺎ ﻣﻤﻴﺰة‪ ،‬ﻷن ﻛﺮة اﻟﻘﺪم‬ ‫ﻫﻲ اﻤﻘﻴﺎس‪ ،‬أﻗﻮل ﻧﻌﻢ ﻧﺤﻦ ﻓﺸﻠﻨﺎ وأﻗﻮﻟﻬﺎ ﺑﻤﻞء ﻓﻤﻲ‪.‬‬ ‫* ﻫـﻞ ﻛﺎن اﻟﺪاﻓﻊ ﻻﺳـﺘﻘﺎﻟﺔ ﻋـﺪد ﻣﻦ أﻋﻀﺎء‬ ‫اﻤﺠﻠـﺲ‪ ،‬اﻟﻮﻋﻮد اﻟﺘﻲ ﺗﻠﻘﻮﻫـﺎ ﺑﻤﻨﺎﺻﺐ ﰲ اﻤﺠﻠﺲ‬ ‫اﻤﻘﺒﻞ؟‬ ‫ ﻧﻌﻢ‪ ،‬ﻫﻢ اﺳـﺘﻘﺎﻟﻮا ﻹﺳﻘﺎط اﻤﺠﻠﺲ اﻟﺤﺎﱄ وﻛﺎﻧﻮا‬‫ﻣﻮﻋﻮدﻳﻦ ﺑﻤﻨﺎﺻﺐ ﰲ اﻤﺠﻠﺲ اﻟﺬي ﻳﺸـﻜﻞ ﺣﺎﻟﻴﺎ‪ ،‬وﻟﻜﻦ‬ ‫ﻛﺎن ﱄ ﺗﻮاﺻـﻞ ﻣﻊ اﻷخ ﻣﺤﻤﺪ ﺑﻦ ﻣﺸـﻴﻂ‪ ،‬واﻷخ ﺻﺎﻟﺢ‬ ‫أﺑﻮ ﻧﺨﺎع وأﻃﻠﻌﺘﻬﻢ ﻋﲆ ﻋﺪم ﺟﺪوى ﺗﻜﺮارﺑﻌﺾ اﻷﺳﻤﺎء‬ ‫اﻟﺴـﺎﺑﻘﺔ وﺧﺼﻮﺻﺎ اﻤﺴﺘﻘﻴﻠﻦ ﻣﺆﺧﺮاً‪ ،‬وﺑﺎﻟﻔﻌﻞ اﻗﺘﻨﻌﻮا‬ ‫ﺑﻤﺎ ذﻛـﺮت ﻟﻬﻢ ﻣﻦ ﻣﱪرات ﻷﻧﻪ ﻟﻦ ﺗﻨﺠﺢ إدارة وﻫﻢ ﻣﻦ‬ ‫أﻋﻀﺎﺋﻬـﺎ ﻟﻜﺜﺮة ﻣﺸـﻜﻼت أﺣﺪﻫﻢ وﻛﺬﻟﻚ ﺳـﻮء ﺗﻌﺎﻣﻞ‬ ‫اﻵﺧﺮ‪.‬‬ ‫* أﻻ ﺗﺨﺸـﻮن ﺑﻌـﺪ ﻛﻞ ﻫﺬه اﻤﺨﺎﻟﻔـﺎت اﻤﺎﻟﻴﺔ‬ ‫واﻹدارﻳـﺔ ﺑﺘﺪﺧﻞ ﻫﻴﺌﺔ ﻣﻜﺎﻓﺤﺔ اﻟﻔﺴـﺎد ﻟﻠﺘﺤﻘﻴﻖ‬ ‫ﰲ اﻟﺘﺠﺎوزات اﻤﺎﻟﻴﺔ اﻟﺘﻲ ﺣﺪﺛﺖ؟‬ ‫ أﻧـﺎ ﻣﻦ ﻫـﺬا اﻟﻠﻘﺎء وﻋﱪ ﺻﺤﻴﻔﺘﻜﻢ أﻧﺎﺷـﺪ ﻫﻴﺌﺔ‬‫ﻣﻜﺎﻓﺤﺔ اﻟﻔﺴـﺎد ﺑﺎﻟﺘﺪﺧﻞ‪ ،‬وأﺗﻤﻨﻰ ﺣﻀﻮرﻫﻢ واﻟﺘﺤﻘﻖ‬ ‫ﻣـﻦ ﻣﻮارد اﻟﻨـﺎدي وﻣﴫوﻓﺎﺗﻪ ﺣﺘـﻰ وإن ﻛﻨﺖ أﻧﺎ أول‬ ‫اﻤﺪاﻧﻦ ﻷن اﻷﻣﻮر ﻟﻴﺴﺖ ﻋﲆ ﻣﺎﻳﺮام‪ ،‬وﻛﺬﻟﻚ ﻟﻜﻲ ﺗﻄﻤﱧ‬ ‫ﻗﻠﻮﺑﻨﺎ‪.‬‬ ‫* ﻛﺜـﺮ اﻟﺤﺪﻳـﺚ ﺣﻮﻟﻚ ﺑﺄﻧﻚ ﻣﻦ أﻗـﻞ اﻟﺪاﻋﻤﻦ‬ ‫ﻟﻠﻨﺎدي وأﻧﺖ ﺗﺸﻐﻞ ﻣﻨﺼﺐ ﻧﺎﺋﺐ اﻟﺮﺋﻴﺲ؟‬ ‫ ﻳﺎأﺧـﻲ اﻟﻌﺰﻳـﺰ ﻟﻴﺲ اﻤﻬﻢ ﻛﻢ دﻓﻌـﺖ‪ ،‬ﻓﺄﻧﺎ أدﻋﻢ‬‫وﻟﻠـﻪ اﻟﺤﻤﺪ ﺑﻼ ﻣﻨَـﺔ وﻟﻮ ﻟﻢ أدﻋﻢ ﺑﻤﺒﺎﻟـﻎ ﻛﺒﺮة‪ ،‬وﻟﻜﻦ‬ ‫ﻫﻨـﺎك ﻻﻋﺒﻦ ﴏﻓﺖ ﻋﻠﻴﻬﻢ ﰲ اﻟﻔﺮﻳـﻖ اﻷول وﰲ اﻟﻔﺌﺎت‬ ‫اﻟﺴـﻨﻴﺔ وﺑﻌﺾ اﻟﻌﺎﻣﻠﻦ‪ ،‬ﻗﺪ ﻻ أﻛﻮن دﻓﻌﺖ ﻣﺒﺎﻟﻎ ﻃﺎﺋﻠﺔ‬ ‫ﰲ اﻟﻨﺎدي‪ ،‬وﻟﻜﻨﻲ وﻟﻠﻪ اﻟﺤﻤﺪ ﻻ أﴎق وأﺗﺤﺪى ﻣﻦ ﻳﺜﺒﺖ‬ ‫ﺧﻼف ذﻟﻚ‪.‬‬ ‫* ﺧﺘﺎﻣﺎ ﻣﺎذا ﺗﻮد أن ﺗﻘﻮل ﰲ ﺧﺘﺎم ﻫﺬا اﻟﻠﻘﺎء؟‬ ‫ أﺷـﻜﺮﻛﻢ ﰲ ﺻﺤﻴﻔـﺔ اﻟـﴩق وأﺗﻤﻨـﻰ ﻟﻀﻤـﻚ‬‫وﺟﻤﺎﻫـﺮه اﻟﺘﻮﻓﻴﻖ ﻣـﻊ اﻤﺠﻠﺲ اﻤﻘﺒﻞ ﺳـﻮاء ﻛﺎن ذﻟﻚ‬ ‫اﻤﺠﻠـﺲ ﻋﻦ ﻃﺮﻳـﻖ اﻟﺠﻤﻌﻴـﺔ اﻟﻌﻤﻮﻣﻴـﺔ أم ﻋﻦ ﻃﺮﻳﻖ‬ ‫اﻟﺘﻜﻠﻴـﻒ ﻣﻦ ﻗﺒـﻞ رﺋﻴﺲ ﻫﻴﺌﺔ أﻋﻀـﺎء اﻟﴩف واﻤﻜﺘﺐ‬ ‫اﻟﺘﻨﻔﻴﺬي اﻟـﺬي أراه ﺑﺈذن اﻟﻠﻪ ﺳـﻴﻘﻮد ﺿﻤﻚ إﱃ أﻓﻀﻞ‬ ‫اﻟﺴﺒﻞ ﺑﴩط أن ﻳﻜﻮن ﻫﺪﻓﻬﻢ ورأﻳﻬﻢ واﺣﺪا‪ ،‬وأن ﻳﻨﺒﺬوا‬ ‫اﻟﺘﻌﺼﺐ ﻓﻴﻤﺎ ﺑﻴﻨﻬﻢ وأن ﻻﻳﻠﺘﻔﺘﻮا ﻷﻋﺪاء اﻟﻨﺠﺎح‪.‬‬

‫ﻛﻼم ﻋﺎدل‬

‫ﺍﻟﻘﺤﻄﺎﻧﻲ ﻟـ |‪ :‬ﺍﻟﻔﺴﺎﺩ ﱠﺩﻣﺮ ﺿﻤﻚ‪ ..‬ﻭﺃﺩﻋﻮ »ﻧﺰﺍﻫﺔ« ﻟﻜﺸﻒ ﺍﻟﻤﺘﻮ ﱢﺭﻃﻴﻦ‬

‫ﺷﺨﺎﺑﻴﻂ !‬ ‫ﻋﺎدل اﻟﺘﻮﻳﺠﺮي‬

‫• اﻟﻴﻮم اﻟﻬﻼل واﻻﺗﺤﺎد !‬ ‫• ﻧﺰال اﻟﻜﺒﺎر !‬ ‫• ﻳﺨﻄـﺊ اﻟﻬﻼﻟﻴـﻮن ﻛﺜـﺮا ً إن ﺻﺪﻗـﻮا وﻟﻌﺒـﻮا ﻋﲆ )ﻣـﻦ( ﻳﻠﻌﺐ‬ ‫و)ﻣﻦ( ﻳﻐﻴﺐ !‬ ‫• اﻻﺗﺤﺎد ﻳﺤﺎول ﺗﺠﻤﻴﻊ )ﺷﺘﺎﺗﻪ( !‬ ‫• وإرﺿﺎء ﺟﻤﺎﻫﺮه ﻋﱪ ﺑﻮاﺑﺔ اﻟﻬﻼل !‬ ‫• ﻇﺮوف )اﻟﻨﻘﺺ( اﻟﻮﻫﻤﻴﺔ ﻗﺪ ﺗﻮﻟﺪ ﻟﺪى اﻟﻌﻤﻴﺪ )ﻗﻮة( إﺿﺎﻓﻴﺔ !‬ ‫• ﻛﺎﻧﻴﺪا ﻛﺎن ﻗﺒﻞ أﺳﺒﻮع )ﻣﺤﺮﺿﺎً( !‬ ‫• ﺑﺎت اﻟﻴﻮم ﻓﻘﻂ )ﻣﺪرﺑﺎً( ﻳﺠﺐ إﻋﻄﺎؤه ﻓﺮﺻﺔ !‬ ‫• ﻧﻔﺲ اﻷﺷﺨﺎص وﻧﻔﺲ اﻟﺘﻬﻢ وﻧﻔﺲ )اﻟﺘﺸﻘﻠﺐ( !‬ ‫• ﻏﺮﻳﺒﺔ !‬ ‫• ﻗﻠﺘﻬﺎ وأﻋﻴﺪﻫﺎ‪ ،‬ﻛﺎﻧﻴﺪا ﻳﻘﻮد اﻻﺗﺤﺎد ﺑﺸﻜﻞ ﺟﻴﺪ !‬ ‫• ﻟﻜﻦ ﻇﺮوف اﻻﺗﺤﺎد )اﻤﺎﻟﻴﺔ‪ /‬اﻹدارﻳﺔ( ﻻ ﺗﺴﺎﻋﺪه ﻛﺜﺮا ً !‬ ‫• ﻗﺮارات ﻟﺠﻨﺔ اﻻﻧﻀﺒﺎط اﻵﺳﻴﻮﻳﺔ )ﺣﻴﺺ – ﺑﻴﺺ( !‬ ‫• ﻫﺰازي اﻻﺗﺤﺎد ﻳﻮﻗﻒ ﺳﺘﺔ ﻧﺰاﻻت )آﺳﻴﻮﻳﺔ( !‬ ‫• ﻣﻤﻜﻦ أن ﺗﺴﻘﻂ )ﺑﺎﻟﺘﻘﺎدم( !‬ ‫• وﻛﺬا اﻟﻌﺴﺮي واﻤﻮﻟﺪ !‬ ‫• اﻟﻐﺮﻳﺐ أن ﻣﻨﺼﻮر اﻟﺤﺮﺑﻲ ﻋﻮﻗﺐ ﺑﻤﺎدة أﺧﺮى !‬ ‫• اﻤﺎدة ‪ ! 38‬ﻣﻦ ﻧﻔﺲ اﻟﻼﺋﺤﺔ !‬ ‫• ﻟﻨﻔﺲ اﻤﺨﺎﻟﻔﺔ اﻟﺘﻲ ارﺗﻜﺒﻬﺎ ﻫﺰازي !‬ ‫• ورﺣﻠﺖ ﻋﻘﻮﺑﺘﻪ )ﻣﺤﻠﻴﺎً( !‬ ‫• ﻻ دﺧﻞ ﻟﻠﺒﻄﺎﻗﺔ اﻟﺤﻤﺮاء ﰲ اﻟﻘﻀﻴﺔ !‬ ‫• اﻟﻌﻘﻮﺑﺔ اﻧﻀﺒﺎﻃﻴﺔ !‬ ‫• اﻟﻔﻴﻔﺎ ﰲ ﻻﺋﺤﺔ اﻧﻀﺒﺎﻃﻪ اﻤﺎدة ‪ 38‬اﻟﻔﻘﺮة اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ وﰲ ﺳـﺘﺔ ﺑﻨﻮد‬ ‫ﻳﺆﻛﺪ ﻋﲆ أﻗﺮب ﻣﺒﺎراة رﺳﻤﻴﺔ !‬ ‫• ﺳﻮاء ﻟﻸﻧﺪﻳﺔ أو اﻤﻨﺘﺨﺒﺎت !‬ ‫• ﰲ ﻛﺄس اﻟﻌﺎﻟﻢ ﻟﻸﻧﺪﻳﺔ ﻣﺜﻼً‪ ،‬ﻟﻮ ﻋﻮﻗﺐ ﻻﻋﺐ ﰲ اﻤﺒﺎراة اﻟﻨﻬﺎﺋﻴﺔ !‬ ‫• ﺗﺮﺣّ ﻞ ﻋﻘﻮﺑﺘﻪ ﻷﻗﺮب ﻣﺒﺎراة )رﺳﻤﻴﺔ( !‬ ‫• ﺑﻐﺾ اﻟﻨﻈﺮ ﻋﻦ ﻧﻮع اﻤﺴﺎﺑﻘﺔ !‬ ‫• ﺣﺪث ذﻟﻚ ﻛﺜﺮا ً ﰲ دورﻳﻨﺎ اﻤﺤﲇ !‬ ‫ّ‬ ‫اﻟﻔﺸﺎر ﻋﻦ ﻗﺮارات ﻟﺠﻨﺔ اﻻﻧﻀﺒﺎط اﻵﺳﻴﻮﻳﺔ اﻷﺧﺮة !‬ ‫• ﺳﺄﻟﻮا‬ ‫• اﺳﺘﻠﻘﻰ ﻋﲆ ﻇﻬﺮه ﺛﻢ ﻛﺢ وﻋﻄﺲ وﺷﻬﻖ وﻗﺎل )ﺷﺨﺎﺑﻴﻂ( !‬ ‫‪adel@alsharq.net.sa‬‬

‫ﻋﺒﺪ اﻟﻌﺰﻳﺰ اﻟﻔﻴﺼﻞ ﻳﺤﻘﻖ اﻟﻤﺮﻛﺰ ا‚ول‬

‫ﻓﺮﻳﻖ ﺻﻘﻮﺭ ﺍﻟﺴﻌﻮﺩﻳﺔ ﻳﺤﻠﻖ‬ ‫ﺑﺎﻟﺬﻫﺐ ﻓﻲ ﺳﻤﺎﺀ ﺃﺑﻮﻇﺒﻲ‬ ‫ﺟﺪة ‪ -‬ﺑﺪر اﻟﺤﺮﺑﻲ‬

‫ﺣﻘـﻖ ﺑﻄـﻞ ﻓﺮﻳـﻖ‬ ‫ﺻﻘـﻮر اﻟﺴـﻌﻮدﻳﺔ‬ ‫وﺑﻄـﻞ رﻳـﺪ ﺑـﻞ ﻋﺒﺪ‬ ‫اﻟﻌﺰﻳـﺰ ﺑـﻦ ﺗﺮﻛـﻲ‬ ‫اﻟﻔﻴﺼـﻞ اﻤﺮﻛـﺰ اﻷول‬ ‫ﰲ ﺟﻮﻟﺘـﻲ أﺑﻮﻇﺒـﻲ ﻋـﲆ‬ ‫ﺣﻠﺒـﺔ ﻣـﺮﳻ ﻳـﺎس ﻟـﻜﺄس‬ ‫ﺑـﻮرش ﺟـﻲ ﺗـﻲ ‪ 3‬اﻟﴩق‬ ‫اﻷوﺳـﻂ‪ ،‬ﺣﻴـﺚ ﻛﺎن ﻗـﺮار‬ ‫إﻗﺎﻣـﺔ اﻟﺠﻮﻟﺘـﻦ ﻳـﻮم أﻣﺲ‬ ‫اﻷول اﻟﺠﻤﻌـﺔ ﻣﻨﻌﻄﻔﺎ ً ﻫﺎﻣﺎ ً‬ ‫ﻋﺒﺪاﻟﻌﺰﻳﺰ اﻟﻔﻴﺼﻞ أﺛﻨﺎء ﺗﺘﻮﻳﺠﻪ‬ ‫وﺧﻄـﺮا ً ﻟﺠﻤﻴﻊ اﻤﺸـﺎرﻛﻦ‪،‬‬ ‫ً‬ ‫ﻟﻜـﻦ ﺑﺎﻟﻨﺴـﺒﺔ ﻟﻠﻔﻴﺼـﻞ ﻛﺎن ﻣﻴﺪاﻧـﺎ ﻟﻴﺜﺒﺖ ﻟﻠﺠﻤﻴـﻊ أﻧﻪ ﻗﺎدر ﻋـﲆ ﺗﺤﻤﻞ ﻣﺎ ﻻ‬ ‫ﻳﺴـﺘﻄﻴﻊ ﻏﺮه ﺗﺤﻤﻠﻪ ﺧﺼﻮﺻﺎ ً ﺑﻌﺪ ﻣﺸـﺎرﻛﺎﺗﻪ اﻤﺘﻌﺪدة ﰲ ﺳـﺒﺎﻗﺎت‪ 24‬ﺳﺎﻋﺔ‬ ‫ﺑﺪﺑﻲ وﺳﺒﺎق ﻟﻮﻣﺎن ‪ 24‬ﺳﺎﻋﺔ اﻟﺘﻲ أﻛﺴﺒﺘﻪ ﺧﱪات ﻣﺘﻌﺪدة ﻣﻦ أﻫﻤﻬﺎ ﻗﻮة ﺗﺤﻤﻞ‬ ‫اﻟﻘﻴـﺎدة ﻟﻔـﱰات ﻃﻮﻳﻠﺔ وﺗﺤﺖ ﺿﻐـﻮط ﻣﺨﺘﻠﻔﺔ‪ ،‬وﺑﻌﺪ ﻧﻬﺎﻳـﺔ ﺟﻮﻟﺘﻲ أﺑﻮ ﻇﺒﻲ‬ ‫ﻳﻜـﻮن ﻗﺪ ﺗﺼﺪر ﻋﺒـﺪ اﻟﻌﺰﻳﺰ اﻟﻔﻴﺼﻞ ﻗﺎﺋﻤﺔ اﻟﺒﻄﻮﻟـﺔ ﺑﺮﺻﻴﺪ ‪ 94‬ﻧﻘﻄﺔ وﻛﺮﻳﻢ‬ ‫اﻷزﻫﺮي ﺑﺎﻤﺮﻛﺰ اﻟﺜﺎﻧﻲ ﺑﺮﺻﻴﺪ ‪ 82‬ﻧﻘﻄﺔ ﺑﻴﻨﻤﺎ ﻣﻨﺎﻓﺴـﻪ اﻤﺒﺎﴍ ﻛﻠﻴﻤﻨﺲ ﺷﻤﻴﺪ‬ ‫ﻓﻬﻮ ﰲ اﻤﺮﻛﺰ اﻟﺜﺎﻟﺚ ﺑﺮﺻﻴﺪ ‪ 78‬ﻧﻘﻄﺔ‪.‬‬ ‫وأوﺿـﺢ اﻟﻔﻴﺼﻞ‪«:‬اﻟﺤﻤﺪ ﻟﻠـﻪ ﻓﺰﻧﺎ ﺑﺠﻮﻟﺘـﻲ أﺑﻮﻇﺒﻲ وﺗﺼﺪرﻧـﺎ اﻟﺒﻄﻮﻟﺔ‬ ‫وﺳﻨﺴـﻌﻰ ﺑﻜﻞ ﺟﻬﺪ ﻟﻠﺤﻔﺎظ ﻋـﲆ اﻟﻠﻘﺐ‪ ،‬ﺑﻜﻞ ﺗﺄﻛﻴﺪ أن ﺗﺪﺧـﻞ ﺟﻮﻟﺘﻦ ﰲ ﻳﻮم‬ ‫واﺣـﺪ ﻫﻮ ﺗﺤـﺪ ﺣﻘﻴﻘﻲ ﻟﻘﺪرات اﻟﺴـﺎﺋﻘﻦ واﻟﺤﻤﺪ ﻟﻠﻪ ﻣﺸـﺎرﻛﺘﻲ ﰲ ﺳـﺒﺎﻗﺎت‬ ‫‪ 24‬ﺳـﺎﻋﺔ ﺳـﻮاء ﺑﺪﺑﻲ أو ﺑﺴـﺒﺎق ﻟﻮﻣﺎن ﻛﺎﻧﺖ ﻟﻬﺎ دور ﻓﻌﺎل ﰲ ﺗﺤﻘﻴﻖ اﻟﻔﻮز‪،‬‬ ‫ﺑﺎﻹﺿﺎﻓﺔ إﱃ أن ﺗﺠﻬﻴﺰ اﻟﺴـﻴﺎرة ﻛﺎن ﻣﺨﺘﻠﻔﺎ ً ﺗﻤﺎﻣﺎ ً ﻋﻦ ﺟﻮﻟﺘﻲ اﻟﺒﺤﺮﻳﻦ‪ ،‬وﻛﺬﻟﻚ‬ ‫اﻟﺤﻔﺎظ ﻋﲆ اﻟﺴﻴﺎرة وﻋﺪم اﻟﺘﻬﻮر ﰲ اﻟﺠﻮﻟﺔ اﻟﺜﺎﻟﺜﺔ ﻣﻨﺤﻨﺎ ﻗﻮة ﰲ ﺧﻮض اﻟﺠﻮﻟﺔ‬ ‫اﻟﺮاﺑﻌـﺔ وذﻟـﻚ ﻋﲆ ﻋﻜﺲ ﻣـﺎ ﺣﺪث ﻣﻊ ﻛﻠﻴﻤﻨـﺲ اﻟﺬي ﺗﻌﺮض ﻟﻌﻄـﻞ ﰲ ﻧﺎﻗﻞ‬ ‫اﻟﺤﺮﻛﺔ ﰲ اﻟﺠﻮﻟﺔ اﻟﺜﺎﻟﺜﺔ ﻣﺎ ﺟﻌﻠﻪ ﻳﺨﺮج ﻣﻦ اﻟﺴﺒﺎق‪.‬‬ ‫وأﺿـﺎف‪ :‬ﻧﺤﻦ ﻧﻌﻠـﻢ أن اﻟﺒﻄﻮﻟﺔ ﻣﺎزاﻟـﺖ ﰲ اﻟﺒﺪاﻳﺔ واﻟﺤﻔـﺎظ ﻋﲆ اﻟﻠﻘﺐ‬ ‫ﺻﻌﺐ ﺧﺼﻮﺻﺎ ً ﻣﻊ ﻇﻬﻮر ﻣﺘﺴـﺎﺑﻘﻦ ﺟﺪد ﻳﻨﺎﻓﺴـﻮن ﻋﲆ اﻤﺮﻛﺰ اﻷول‪ ،‬وأﺗﻤﻨﻰ‬ ‫اﻟﻔﻮز ﰲ ﺟﻮﻟﺘﻲ دﺑﻲ ﻋﲆ ﺣﻠﺒﺔ أوﺗﻮدروم ﻧﻬﺎﻳﺔ اﻷﺳﺒﻮع اﻤﻘﺒﻞ«‪.‬‬ ‫ﻣـﻦ ﺟﺎﻧﺒﻪ ﻋﱪ ﻓﻴﺼﻞ ﺑﻦ ﻻدن ﻋﻦ ﺳـﻌﺎدﺗﻪ ﺑﻔﻮز ﻋﺒـﺪ اﻟﻌﺰﻳﺰ اﻤﺰدوج ﰲ‬ ‫اﻟﺠﻮﻟﺘﻦ ﻣﺸـﺮا ً إﱃ أﻧﻪ ﻣﺎزال ﻳﺴـﻌﻰ إﱃ ﺗﻘﺪﻳﻢ ﻣﺴـﺘﻮى أﻓﻀـﻞ ﺑﻌﺪ أن أﻧﻬﻰ‬ ‫اﻟﺠﻮﻟـﺔ اﻟﺜﺎﻟﺜـﺔ ﰲ اﻤﺮﻛﺰ اﻟﺴـﺎدس‪ ،‬وﺗﻤﻨّـﻰ ﻟﻠﻔﺮﻳـﻖ ﻣﺰﻳﺪا ً ﻣـﻦ اﻟﻨﺠﺎﺣﺎت ﰲ‬ ‫اﻟﺴﺒﺎﻗﺎت اﻤﻘﺒﻠﺔ ﻋﲆ ﺣﻠﺒﺔ أوﺗﻮدروم ﻳﻮﻣﻲ ‪13‬و‪ 14‬دﻳﺴﻤﱪ اﻟﺠﺎري ﰲ دﺑﻲ‪.‬‬


‫غياب العميد‬ ‫عن «اآسيوية»‬ ‫‪ ..‬استراحة‬ ‫محارب‬

‫من باب الصراحة‬

‫على طريقة امثل ال�سعبي ال�سائع « اأبعد عن ال�سر وغني له» قررت اإدارة النادي الأهلي ا�ستبعاد لعب فريقها‬ ‫الأول لكرة القدم من�سور احربي الذي م اإيقافه اأربع مباريات ر�سمية من قبل جنة الن�سباط بالحاد الآ�سيوي‬ ‫عن مباراة اأم�س الدورية اأمام الرائد ‪ ،‬حتى ل تدخل ي ح�سابات قد تفقد الفريق نتيجة امباراة اإذا ك�سبها‪ ،‬كما حدث‬ ‫لفري ��ق ال�سباب ي امو�سم اما�سي عندما اأ�سرك لعبه اموق ��وف اآ�سيويا عبدالعزيز ال�سعران اأمام الأهلي ي ربع‬ ‫نهائي كاأ�س املك‪ ،‬ليخ�سر النتيجة ب�سكوى رغم اأنه فاز ميدانيا‪ ،‬وخرج بالتاي من البطولة التي فاز بها الأهلي‪.‬‬ ‫واإذا كان ��ت اإدارة الأهل ��ي قد تعاملت بحكمة ومو�سوعية مع قرار اإيقاف من�سور احربي‪ ،‬فاإن اإدارة الحاد‬ ‫التي لوحت باإ�سراك الث�ثي اموقوف اإبراهيم هزازي واأ�سامة امولد واأحمد ع�سري اأمام اله�ل اليوم‪ ،‬يبدو اأنها‬ ‫�ستقع ي نف�س اماأزق الذي وقع فيه ال�سباب اإذا اأ�سرت فع� على الدفع بالث�ثي ي مباراة اليوم‪.‬‬

‫اأجريت قرعة م�سابق ��ة دوري اأبطال اآ�سيا‬ ‫قبل اأيام‪ ،‬وكان الأب ��رز ي هذه الن�سخة غياب‬ ‫الفريق الح ��ادي لأول مرة منذ ت�سعة اأعوام‪،‬‬ ‫ول �سك اأن هذا الغياب خ�سارة للبطولة والكرة‬ ‫ال�سعودي ��ة كيف ل وهو الفري ��ق الوحيد الذي‬ ‫ح�سل على لقبها مرتن على التواي‪.‬‬ ‫اأعتق ��د اأن البع� ��س �سعيد بع ��دم م�ساركة‬ ‫النم ��ور ي ام�سابق ��ة القاري ��ة‪ ،‬واأق�س ��د بذلك‬ ‫فرق �سرق القارة لأنها تدرك جيد ًا قوة العميد‪،‬‬

‫ساهر الشرق‬

‫رياضـة‬

‫‪34‬‬

‫‪sportreaders@alsharq.net.sa‬‬

‫‪sportreaders@alsharq.net.sa‬‬

‫التشجيع‬ ‫المثالي‪..‬‬ ‫مظهر‬ ‫حضاري‬

‫ماذا يدور في‬ ‫القادسية؟‬ ‫انتظرنا طويا أن يطوي القدس�اويون صفحة‬ ‫الخاف�ات الش�خصية‪ ،‬ويتفرغ�وا لأه�م وهو‬ ‫الفري�ق اأول لكرة القدم ال�ذي يقاتل من أجل‬ ‫الع�ودة إى دوري زي�ن للمحرف�ن‪ ،‬لكن يبدو‬ ‫أن انتظارنا س�يطول ي ظل الراعات الخفية‬ ‫وامهاترات اإعامية بن عدد من رجاات النادي‪.‬‬ ‫أصبح�ت الخاف�ات ه�ي الس�مة الب�ارزة ي‬ ‫القادس�ية‪ ،‬ما أن تهدأ عاصفة إا وتهب أخرى‪،‬‬ ‫م�ا جعلنا نتخوف م�ن مصر مجه�ول ينتظر‬ ‫النادي خصوصا أن منصب الرئاس�ة لم يحسم‬ ‫بعد وم�ا زال الجميع ينتظرون انعقاد الجمعية‬ ‫العمومي�ة انتخ�اب رئيس جديد بعد اس�تقالة‬ ‫عبدالله اله�زاع‪ ،‬ونتمنى أن يجد الرئيس القادم‬ ‫القب�ول واإجماع م�ن كافة القدس�اوين حتى‬ ‫يع�ود ااس�تقرار ويج�دد الن�ادي عاقت�ه مع‬ ‫البطوات التي اس�تعصت علي�ه كثرا ي اأعوام‬ ‫اأخرة‪.‬‬ ‫محمد الدوسري ـ الخبر‬

‫الفتح ‪..‬‬ ‫«العربية»‬ ‫ليست‬ ‫النهاية‬

‫ودّع فري ��ق الفتح م�سابقة كاأ�س الحاد العربي ل�أندية‬ ‫عل ��ى يد العرب ��ي الكويتي خ�سارت ��ه (‪ )3/2‬ذهاب� � ًا‪ ،‬وتعادله‬ ‫(‪ )2/2‬اإياب ًا‪ ،‬وما نتمناه األ يوؤثر ذلك على معنويات ال�عبن‬ ‫ي م�سواره ��م الأهم ي م�سابقة دوري زين للمحرفن التي‬ ‫يقدمون فيها اأجم ��ل العرو�س‪ ،‬ويكفي اأنهم م يتذوقوا طعم‬ ‫اخ�س ��ارة اإى الآن رغم اأنهم واجهوا فرق� � ًا لها وزنها وثقلها‬ ‫و�سبق لها التتويج باللقب‪.‬‬ ‫خط ��ف الفريق الفتح ��اوي الأنظ ��ار ي امو�سم احاي‬ ‫م�ستوياته امميزة ونتائجه الرائعة‪ ،‬وم ياأت ذلك بال�سدفة‬ ‫اأو بخبط ع�سوائي‪ ،‬بل ثمرة اجهود الكبرة من قبل جل�س‬ ‫الإدارة واجهاز الفني بقيادة امدرب التون�سي فتحي اجبال‬ ‫ال ��ذي �سح ��ب الب�ساط م ��ن جميع مدرب ��ي الأندي ��ة الأخرى‪،‬‬ ‫واأثبت اأنه متى ما وجد اأي مدرب ال�ستقرار امطلوب والدعم‬ ‫الإداري فاإن النجاح �سيكون حليفه‪.‬‬ ‫ً‬ ‫ل يختلف اثنان على اأن فريق الفتح كان موؤه� للم�سي‬ ‫قدم� � ًا ي البطول ��ة العربية‪ ،‬ولك ��ن �سوء الطال ��ع م يحالفه‪،‬‬ ‫خ�سو�س� � ًا ي مب ��اراة الذهاب اأم ��ام العرب ��ي الكويتي التي‬ ‫اأ�س ��اع خ�لها ال�عب ��ون اأهداف ًا عديدة كان ��ت كفيلة بفوزهم‬ ‫بنتيج ��ة تاريخي ��ة‪ ،‬والآن بعد اأن خرج الفري ��ق من امناف�سة‬ ‫ينبغ ��ي على ال�عبن طي �سفحة هذه ام�ساركة والتفكر ي‬ ‫مبارياتهم امتبقية ي ال ��دوري حتى يوا�سلوا ر�سم الب�سمة‬ ‫على �سفاه جماهرهم‪.‬‬ ‫سلطان السلطاني ‪ -‬حفر الباطن‬

‫كاريكاتير الرياضة ‪ -‬فهد الزهراني‬

‫كاريــــــكاتير‬

‫كل عم ��ل‪� ،‬س ��واء كان كب ��ر ًا اأو �سغ ��ر ًا‪ ..‬ل تغلف ��ه القي ��م الإن�سانية‪ ،‬فمن‬ ‫ال�سعب اأن نتوقع له الدوام وال�ستمرارية‪ ..‬حتي نتوقع اأن يرك له اأثر ًا‪.‬‬ ‫وه ��ا هي الأم الكرى ال�سابقة‪ ،‬والقوى التي غطت �سطح الكرة الأر�سية‬ ‫بدماء الب�سر م يركوا لنا �سوى الذكريات الأليمة‪ ،‬وعلى العك�س من ذلك‬ ‫ظل ��ت مظاهر اح�سارات القدم ��ة ي كل بلدان العام رافع ��ة هامتها اأمام‬ ‫التاريخ والعام‪ ،‬كل ذلك لأنها اعتمدت على القيم الأخ�قية والإن�سانية‪.‬‬ ‫وق�س ��دت به ��ذه اخاطرة الدخ ��ول ي مو�س ��وع الت�سجيع عن ��د جماهر‬ ‫الريا�سة ما له من اأهمية ودور كبر ي م�ساندة الفرق �سواء ي امواجهات‬ ‫امحلي ��ة اأو اخارجية‪ ،‬وحتى يك ��ون دورها اإيجابي ًا ينبغي اأن تكون هناك‬ ‫وثيقة ت�سجيع مثاي‪ ،‬وتتلخ�س بنودها ي النقاط التالية‪.‬‬ ‫‪ 1‬يجب اأن يكون حب اجماهر لهذا الفرد �سواء كان لعب ًا اأو رئي�س ًا اأقل‬‫من حبهم للنادي ولل�سعار‪.‬‬ ‫‪ 2‬اختيار اأ�ساليب الت�سجيع التي حقق الغر�س امطلوب‪.‬‬‫‪ 3‬يجب اأن تكون نظرة اجماهر وتعاملها مع الفرق الأخرى بنف�س القدر‬‫من العدالة والتقدير‪.‬‬ ‫‪ 5‬يج ��ب اأن ل نن�س ��ى وي غمرة ون�سوة الفوز اأن نحرم الفريق امهزوم‬‫وجماهره‪.‬‬ ‫‪ 6‬يجب اأن ل تكون و�سائل الت�سجيع خالفة للوائح والقوانن التي تنظم‬‫اللعبة‪.‬‬ ‫‪ 7‬ح�س ��ن ا�ستقبال ووداع الفريق امناف�س‪ 8- ..‬يجب اأن تكون اجماهر‬‫الريا�سي ��ة واعية ومدركة لكل الأمور التي تتعل ��ق بالفريق والنادي‪ .‬واأن‬ ‫تثمن وتقدر امجهودات التي يبذلها كل فرد ي النادي‪.‬‬

‫رسالة إلى ‪.......‬‬

‫أفقيً ‪:‬‬

‫ااحتراف‬ ‫يسير على‬ ‫عكازين‬ ‫إن امتتب�ع موقف إدارات اأندي�ة تجاه بعض الاعبن‬ ‫خصوصا ً امستهرين يصاب بالدهشة وااستغراب‪ ،‬ويؤكد‬ ‫بما ا يدع مجاا ً للشك أن ااحراف عندنا ما زال يسر عى‬ ‫عكازين‪ ،‬والدليل ع�ى ذلك ما يحدث بن الطرفن «اإدارة‬ ‫والاعب» حالياً‪ ،‬عى الرغم من أن ما يربطهما عقد قانوني‬ ‫يح�دد حق�وق وواجب�ات كل ط�رف‪ ،‬إا أن الافت للنظر‬ ‫أن معظم اإدارات ا تس�تخدم حقه�ا القانوني ي معاقبة‬ ‫أي اع�ب يتج�اوز اأنظمة وكأنها تخ�ى من غضبه وهو‬ ‫أم�ر ا نرى أي مرر ل�ه‪ ،‬وإذا كان�ت اإدارة ا تجرؤ عى‬ ‫اتخاذ العقوبات فما الفائدة من توقيع عقد يتضمن روط‬ ‫وحقوق كل جهة‪.‬‬ ‫أق�ر نظ�ام ااح�راف قب�ل أكثر م�ن عر س�نوات‪،‬‬ ‫واس�تبرنا خرا ً به�ذه الخطوة التي توقعن�ا أن تنعكس‬ ‫إيجابا عى مس�رة الكرة الس�عودية‪ ،‬لكن امحصلة إى اآن‬ ‫ل�م تكن ي حج�م الطموحات‪ ،‬ف�ا اأندية اس�تفادت من‬ ‫الحقوق امنصوص عليها ي العق�د ااحراي‪ ،‬وا الاعبون‬ ‫أصبح�وا محرف�ن حقيقي�ن كما ه�و ح�ال نظرائهم ي‬ ‫الدوريات اأخرى‪.‬‬ ‫أحمد وادي ‪ -‬القيصومة‬

‫كاريكاتير الرياضة ‪ -‬فهد الزهراني‬

‫الشهراني‪..‬‬ ‫استثنائي‬

‫كاريكاتير الرياضة ‪ -‬فهد الزهراني‬

‫تقرير حكم‬

‫خالد سعد الشمري‬

‫اأمر فهد بن خالد‬

‫عدي الشريف ‪ -‬جدة‬

‫اأحد ‪ 25‬محرم ‪1434‬هـ ‪ 9‬ديسمبر ‪2012‬م العدد (‪ )371‬السنة الثانية‬

‫صفح�ة يومي�ة تهت�م برس�ائل الق�راء‪ ،‬وأفكارهم‪،‬‬ ‫واقراحاته�م ي الش�ؤون الرياضي�ة‪ ،‬آمل�ن االتزام‬ ‫باموضوعي�ة‪ ،‬ع�ى أن ا تزيد عدد كلم�ات امقال عن‬ ‫‪ 250‬كلمة‪ ،‬وذلك عى الريد اإلكروني‬

‫رئيس‬ ‫النادي‬ ‫اأهلي‬ ‫اأمير فهد‬ ‫بن خالد‬

‫خ�سو�س� � ًا بع ��د اأن اأط ��اح بفري ��ق جوان ��زو‬ ‫ال�سين ��ي ال ��ذي كان اأب ��رز امر�سح ��ن خطف‬ ‫لقب الن�سخة اما�سية‪ ،‬وينبغي اأن يكون غياب‬ ‫الحادي ��ن ع ��ن البطول ��ة مثاب ��ة در� ��س مهم‬ ‫لرتي ��ب الأوراق واح�سابات حتى يعود اأكر‬ ‫قوة‪ ،‬وعلى جماهر العميد األ تتذمر وتعد ذلك‬ ‫ا�سراح ��ة ح ��ارب �سيعود بعده ��ا العميد اإى‬ ‫�سابق عهده‪.‬‬

‫ن�درك حج�م الضغ�وط الت�ي تعرضت‬ ‫لها إدارتك�م ي أعقاب هزيم�ة الفريق اأول‬ ‫لك�رة القدم بالن�ادي من «أولس�ان الكوري‬ ‫الجنوب�ي» ي نهائ�ي دوري أبط�ال آس�يا‬ ‫بثاثة أه�داف دون مقابل‪ ،‬ونعل�م أيضا ً أن‬ ‫الجهاز الفن�ي للفريق واعبيه تأثروا من تلك‬ ‫الخس�ارة‪ ،‬اأمر ال�ذي أدى أن يفقد الفريق‬ ‫نتيجة أرب�ع مباريات متتالية ي الدوري كان‬ ‫أقس�اها رباعية الهال‪ ،‬لكن ‪-‬وبحمد الله ثم‬ ‫بفضل حكمتكم وصركم‪ -‬استطعتم التغلب‬

‫ع�ى تلك الظ�روف‪ ،‬وأعدت�م الفريق لوضعه‬ ‫الطبيعي بعد الفوز عى ااتحاد بثاثة أهداف‬ ‫مقاب�ل ه�دف ي «ديربي الغربي�ة»‪ ،‬لينطلق‬ ‫بعده�ا الفري�ق ويس�جل انتص�ارات رائعة‬ ‫قفزت به أربعة مراتب ي سلم الرتيب‪.‬‬ ‫اآن ي�ا صاحب الس�مو ‪-‬وكما تعلمون‪-‬‬ ‫ف�إن الفري�ق يحت�اج إى بع�ض العن�ار‬ ‫امؤثرة ي الدفاع والوس�ط‪ ،‬حتى يكون قادرا ً‬ ‫عى مواصلة مس�رته ي دوري أبطال آس�يا‪،‬‬ ‫والف�وز بالبطولة التي كان «قاب قوس�ن أو‬

‫عموديً ‪:‬‬

‫الكلمات المتقاطعة‬

‫اأك�م��ل الأرق���ام ي‬ ‫امربعات الت�سعة‬ ‫ال�سغرة بحيث‬ ‫يحتوي ك��ل منها‬ ‫ع�ل��ى الأرق � ��ام من‬ ‫‪ 1‬اإى ‪ 9‬على اأن‬ ‫ل يتكرر اأي رقم‬ ‫ي امربع‪ ،‬والأمر‬ ‫نف�سه ي �ك��ون ي‬ ‫الأع �م��دة الت�سعة‬ ‫والأ�سطر الأفقية‬ ‫ال �ت �� �س �ع��ة‪ ،‬اأي ل‬ ‫يتكرر اأيّ رقم ي‬ ‫ال�سطر الواحد اأو‬ ‫العمود الواحد ذي‬ ‫الت�سعة مربعات‪.‬‬ ‫وب��ذل��ك ت �ك��ون قد‬ ‫م � ��أت ال �ف��راغ��ات‬ ‫ي ام� ��رب � �ع� ��ات‬ ‫ال�سغرة ذات ال�‬ ‫‪ 9‬خانات‪ ،‬وكذلك‬ ‫ي ام��رب��ع الكبر‬ ‫الذي يحتوي على‬ ‫‪ 81‬خانة‪.‬‬

‫سعد الحربي ‪ -‬الدمام‬

‫طريقة الحل‬

‫طريقة الحل‬

‫ســــــــودوكــــــــــو‬

‫الحل السابق ‪:‬‬

‫أحمد صالح العتيبي‬

‫الكلمة الضائعة‬

‫‪ – 1‬زاولنا امهنة – حفل زواج‬ ‫‪ – 1‬مكان إقاع وهبوط الطائرات – صار كبرا بالعمر‬ ‫‪ – 2‬تاميذ ‪ -‬فرارك‬ ‫‪ – 2‬شاعر جاهي أدرك اإسام‬ ‫‪ – 3‬أظنها وإخالها – اسم استفهام للمكان‬ ‫‪ – 3‬خاطبه بالكتابة – رسام‬ ‫‪ – 4‬وحدة قياس وزن – مبالغ توضع ي البنك ‪ – 4‬علة ‪ -‬يخيفنا‬ ‫‪ – 5‬يثرنه ‪ -‬أرم‬ ‫‪ – 5‬صفة للعاصفة الكبرة – عامة موسيقية‬ ‫‪ – 6‬متشابهان – عدم ااعراف (معكوسة)‬ ‫‪ – 6‬أعقد معك اتفاق سام – معدن ثمن‬ ‫‪ – 7‬أفقدتك برك (معكوسة) – نهره وعنّفه ‪ – 7‬يسهلها (معكوسة)‬ ‫ماش برعة‬ ‫‪ – 8‬صوت الذئب – أُحسن‬ ‫‪ – 8‬سكب – ٍ‬ ‫‪ – 9‬ماركة سيارات ‪ -‬للنهي‬ ‫‪ – 9‬مطرب لبناني‬ ‫‪ – 10‬حلية لزينة امرأة (معكوسة) – عقيدة‬ ‫‪ – 10‬مكان اإقامة – ضد (متعلمان)‬

‫أدنى» من الحصول عليها ي اموسم اماي‪.‬‬ ‫نريد منكم أن تريثوا ي اختيار العنار‬ ‫امطلوبة بعناية وتركيز خال فرة التسجيات‬ ‫امقبلة‪ ،‬وينبغي عليك�م أا تتأخروا ي عملية‬ ‫ااختيار حتى ا يتكرر سيناريو «اأرجنتيني‬ ‫موراليس» ال�ذي تعاقدتم معه بأموال طائلة‬ ‫ي نهاي�ة فرة التس�جيات اماضي�ة دون أن‬ ‫يقدم أي يء للفريق‪.‬‬

‫م يكن لعب اله ���ل يا�سر ال�سهراي يحتاج �سوى فر�سة واحدة‬ ‫لإثب ��ات جدارته بارت ��داء �سعار اله ���ل‪ ،‬وعندما اأتته ه ��ذه الفر�سة م‬ ‫يفوته ��ا ب ��ل قدم اأكر م ��ا هو مطلوب من ��ه؛ لينال ر�س ��ا مدربه وقبله‬ ‫اجماهر اله�لية التي مازالت تنتظر منه الكثر‪ ،‬ولعل اجميع يتذكر‬ ‫ال�سهراي ي مباراة الديربي اأمام الن�سر التي رغم تخوف البع�س ي‬ ‫البداية من م�ساركته فيها اإل اأنهم اأثنوا على �سجاعة اجهاز الفني الذي‬ ‫و�س ��ع كامل ثقته ي ه ��ذا ال�عب الواعد‪�.‬سال ال�سه ��راي وجال اأمام‬ ‫الن�س ��ر‪ ،‬و�سكلت اخراقاته ي اجه ��ة الي�سري لفريقه خطورة كبرة‬ ‫عل ��ى الدفاع الن�س ��راوي‪ ،‬ويومها توج تاألقه ب�سناعة ه ��دف ول اأروع‬ ‫للرازيل ��ي وي�سلي‪ ،‬وكاد اأن ي�سجل هدف� � ًا تاريخي ًا لول العار�سة التي‬ ‫كانت له بامر�ساد‪ ،‬لذا م يكن غريبا اأن ي�ستدعيه امدرب الهولندي فرانك‬ ‫ري ��كارد لت�سكيلة امنتخ ��ب ال�سعودي الأول‪ ،‬فه ��و ي�ستحق ذلك وثقتي‬ ‫كبرة ي اأنه مازال لديه الكثر ليقدمه ومتع به اجماهر‪ ،‬خ�سو�سا‬ ‫جماه ��ر اله�ل التي تاأمل اأن تب ��ادر الإدارة اإى ح�سم اأمر التعاقد معه‬ ‫ر�سميا بعد انتهاء فرة اإعارته من القاد�سية ي نهاية امو�سم احاي‪.‬‬

‫ا�ش���طب الكلمات امدون���ة اأدناه ي جميع الجاه���ات الأفقية‬ ‫والعمودية وامائلة قطري ًا لتجد بعد النتهاء منها عدة حروف‬ ‫متبقية ت�شكل الكلمة ال�شائعة وهي‪:‬‬

‫ممثل أردني‬

‫الحل السابق ‪:‬‬

‫رس�ام مغمور – تس�ديد – الرائب – مياء – العابدين –‬ ‫دعم – شتل – رائد جر – سيلن – الرتوني – مجامل –‬ ‫رامي نورية ‪ -‬العشق اممنوع – برقيات – تهنئة – فينوس‬ ‫– السوداء – عام – اللقى – اأثرية – ميشال معلوف‬

‫الحل السابق ‪ :‬شوقي الماجري‬


‫«عين الصقر» تنتظر هدف ًا على طريقة امبارد في مونديال اأندية‬ ‫تويوتا ‪ -‬أ ف ب‬ ‫أع�رب امس�ؤولون ع�ن الرك�ة ام�زودة‬ ‫لتكنولوجي�ا «ه�وك اي»‪ ،‬أو ع�ن الصق�ر‪ ،‬أن‬ ‫تش�هد مباراة اليوم ب�ن مونتري امكس�يكي‬ ‫واولس�ان هيون�داي الك�وري الجنوبي ي ربع‬ ‫نهائ�ي كأس العالم لأندي�ة امقامة ي اليابان‪،‬‬

‫رياضـة‬

‫هدفا مش�ابها لذلك ال�ذي لم يحتس�به الحكم‬ ‫لإنجليزي فرانك امبارد خال مونديال جنوب‬ ‫إفريقيا ‪.2010‬‬ ‫ودخلت تكنولوجيا خط امرمى حيز التنفيذ‬ ‫للم�رة اأوى اعتب�ارا م�ن الخمي�س اماي ي‬ ‫مباراة س�انفريس هروشيما الياباني واوكاند‬ ‫سيتي النيوزيلندي (‪ 1/0‬ي الدور التمهيدي)‪،‬‬

‫بعد أن قرر ااتحاد الدوي لكرة القدم اختبارها‬ ‫خ�ال كأس العال�م لأندية التي تس�تضيفها‬ ‫اليابان بن ‪ 6‬و‪ 16‬ديسمر امقبل‪.‬‬ ‫ويخت�ر ااتحاد ال�دوي ي مونديال اأندية‬ ‫نوع�ن م�ن التكنولوجي�ا التي س�تحدد إذا ما‬ ‫كانت الك�رة تخطت خط امرم�ى‪ ،‬اأول أماني‬ ‫والثاني إنكليزي س�يتمكن «الفائز» بينهما من‬

‫‪35‬‬

‫الوج�ود ي موندي�ال الرازي�ل ‪ 2014‬به�دف‬ ‫تجنب س�يناريو مماث�ل لذلك ال�ذي حصل ي‬ ‫نس�خة ‪ 2010‬ي جنوب إفريقي�ا خال مباراة‬ ‫الدور الثان�ي بن إنكلرا وأماني�ا (‪ )1/4‬حن‬ ‫لم يتنبه الحكم اأس�اي ومس�اعده إى أن كرة‬ ‫امبارد ق�د دخلت مرمى ال�»مانش�افت» حن‬ ‫كانت النتيجة ‪ 2/1‬لأخر‪.‬‬

‫تكنولوجيا خط امرمى التي يتم استخدامها حاليا ي مونديال اأندية (أ ف ب)‬

‫اأحد ‪ 25‬محرم ‪1434‬هـ ‪ 9‬ديسمبر ‪2012‬م العدد (‪ )371‬السنة الثانية‬

‫في ربع نهائي كأس العالم لأندية‬ ‫بالمختصر‬

‫اأهلي المصري‬ ‫يهدد فريتشي‪..‬‬ ‫وأولسان يستدرج‬ ‫مونتيري‬

‫فرجسون‬

‫سيدخل مانشسر يونايتد امتصدر إى موقعته مع جاره‬ ‫اللدود مانشس�ر س�يتي حامل اللقب وثاني الرتيب وس�ط‬ ‫أجواء متش�نجة س�تزيد من حدة التوتر بن الطرفن‪ ،‬وذلك‬ ‫بعدما تس�بب مدرب الثاني اأس�كتلندي إليكس فرجس�ون‬ ‫بحرب كامية مع نظره اإيطاي روبرتو مانش�يني اعتباره‬ ‫أن الح�كام أهدوا ال�»س�يتيزينس» كثرا ً م�ن ركات الجزاء‬ ‫خال اأشهر ال�‪ 12‬اأخرة‪.‬‬ ‫وأخطأ فرجس�ون ي تقديراته الحس�ابية عندما عد أن‬ ‫س�يتي حصل عى ‪ 21‬ركل�ة جزاء‪ ،‬بينه�ا ‪ 20‬عى أرضه‪ ،‬ي‬ ‫اأشهر ال�‪ 12‬اأخرة‪ ،‬فيما تشر اإحصاءات إى أن هذا العدد‬ ‫سجل خال امواسم الثاثة اأخرة‪.‬‬ ‫ويب�دو أن فرجوس�ون يس�عى إى الضغ�ط عى حكم‬ ‫موقع�ة الي�وم ع�ى «س�تاد ااتح�اد»‪ ،‬مارت�ن اتكينس�ون‪،‬‬ ‫خصوصا ً أن س�يتي س�جل ثاثة أهداف من ركات جزاء ي‬ ‫مبارياته اأربع اأخرة‪.‬‬ ‫ورد مانش�يني ع�ى نظره اأس�كتلندي مش�را ً إى أن‬ ‫يونايت�د حصل عى العدد ذاته من ركات الجزاء خال الفرة‬ ‫الزمني�ة ذاتها‪ ،‬معدا ً أن فرجوس�ون يس�عى م�ن خال هذا‬ ‫التريح إى إضافة مزيد من التوتر إى مواجهة الديربي‪.‬‬

‫فان بيرسي‪ :‬لم أندم على‬ ‫عدم اانتقال إلى السيتي‬ ‫لندن ‪ -‬أ ف ب‬

‫اعبو اأهي امري ي التدريبات (أ ف ب)‬

‫معركة ساخنة بين «السيتيزن»‬ ‫والشياطين في ديربي مانشستر‬ ‫لندن ‪ -‬أ ف ب‬

‫روني‬

‫مانشيني‬

‫مانشسر ‪ -‬أ ف ب‬

‫القاهرة ‪ -‬أ ف ب‬ ‫يدخ�ل اأه�ي امري بواب�ة اأرقام القياس�ية من أوس�ع أبوابها ي‬ ‫مش�اركته الرابع�ة ي بطولة العال�م لأندية امقامة حالي�ا ً ي اليابان‬ ‫وحتى ‪ 16‬ديس�مر الحاي‪ .‬وس�يدخل اأه�ي التاري�خ العامي كونه‬ ‫أكثر الفرق مش�اركة ي البطولة بنظامها الجديد ‪ 4‬مرات مشاركة مع‬ ‫أوكاند النيوزيلندي الذي خر أمام س�ان فريتي الياباني صفر‪-1‬‬ ‫ي الدور التمهيدي الخميس اماي‪ ،‬وهما معا كانا يتقاسمان الرقم القياي‬ ‫أيضا ي عدد امباريات ي البطولة برصيد ‪ 6‬لكل منهما قبل أن يلعب الفريق‬ ‫النيوزيلندي مباراته السابعة الخميس اماي‪.‬‬ ‫لك�ن اأهي س�يتخطى ه�ذا الرق�م وس�يصبح الفريق اأكث�ر خوضا ً‬ ‫للمباريات حتى ي حال خس�ارته أمام س�ان فريتي ي الدور ربع النهائي‬ ‫الي�وم اأحد وذلك أنه س�يلعب مب�اراة تحديد امرك�ز الخامس مع الخار‬ ‫ي مب�اراة رب�ع النهائي الثاني�ة وبالتاي س�يلعب مباراة أكثر م�ن الفريق‬ ‫النيوزيلندي‪ .‬أما ي حال تخطيه ربع النهائي فسيتفوق بمباراتن‪.‬‬ ‫ويض�م اأه�ي ي صفوفه ثاث�ة اعبن ش�اركوا ي البط�وات الثاث‬ ‫الس�ابقة وهم وائل جمعة وحسام عاشور ومحمد أبو تريكة‪ ،‬واأخر سجل‬ ‫‪ 3‬أه�داف حتى اآن وهو يطمح ي هز الش�باك ي النس�خة الحالية معادلة‬ ‫رقم افضل هداف ي تاريخ البطولة واموجود بحوزة نجم برشلونة اإسباني‬ ‫الدوي اأرجنتيني ليونيل ميي صاحب أربعة أهداف عامي ‪ 2009‬و‪2011‬‬ ‫والرازيي دينيلسون مهاجم بوهانغ ستيلرز الكوري الجنوبي‪.‬‬ ‫ولتحقيق أهدافه‪ ،‬يعول اأهي عى امعنويات العالية لاعبيه بعد تحقيقه‬ ‫اللقب القاري للمرة الس�ابعة ي التاريخ وي ظروف صعبة للغاية سواء من‬ ‫الناحية امادية أو امعنوية بالنظر إى امأس�اة التي تعرض لها وكذلك الكرة‬ ‫امرية بمقتل ‪ 72‬مش�جعا ً للن�ادي القاهري عقب مباراة ي الدوري امحي‬ ‫أمام مضيفه امري (‪ )1-3‬ي فراير اماي‪ ،‬فتوقف النشاط الرياي‪.‬‬ ‫وي مباراة ثانية‪ ،‬يس�عى أولسان هيونداي الكوري الجنوبي إى خافة‬ ‫الس�د القطري وتمثيل القارة اآسيوية بأفضل طريقة ممكنة عندما يتواجه‬ ‫الي�وم عى ملعب «تويوتا» مع مونتري امكس�يكي ي ال�دور ذاته‪ ،‬وحظي‬ ‫أولسان هيونداي برف تمثيل القارة اآسيوية ي عرس اأندية للمرة اأوى‬ ‫ي تاريخ�ه بع�د أن توج بطاً مس�ابقة دوري أبطال آس�يا للم�رة اأوى ي‬ ‫تاريخه بفوزه ي النهائي عى اأهي السعودي ‪.3/0‬‬

‫حرب كامية بين‬ ‫فيرجسون ومانشيني‬

‫ستكون اأنظار شاخصة اليوم اأحد‬ ‫نحو «ستاد ااتحاد» حيث يتواجه‬ ‫مانشسر سيتي حامل اللقب مع‬ ‫ضيفه وجاره اللدود مانشسر يونايتد‬ ‫امتصدر‪ ،‬وذل��ك ي موقعة نارية‬ ‫ضمن الجولة السادسة عرة من الدوري‬ ‫اإنجليزي لكرة القدم قد تحدد مصر مدرب‬ ‫ال�»سيتيزينس» اإيطاي روبرتو مانشيني‪.‬‬ ‫وستكون امباراة مصرية مانشيني أن‬ ‫التعثر فيها سيجعله مهددا بفقدان منصبه‬ ‫كون فريقه أصبح متخلفا عن «الشياطن‬ ‫الحمر» بفارق‬ ‫ث���اث ن��ق��اط‬ ‫بعد اكتفائه ي‬ ‫امرحلة السابقة‬ ‫مع‬ ‫بالتعادل‬ ‫ضيفه ايفرتون‬ ‫(‪ ،)1/1‬فيما‬ ‫خ��رج يونايتد‬ ‫فائزا عى ريدينغ‬ ‫‪ 4-3‬ي مباراة‬ ‫سجلت أهدافها‬ ‫السبعة ي الشوط‬ ‫اأول‪.‬‬ ‫وي��م��ك��ن‬ ‫القول إن مستقبل‬ ‫يايا توريه‬ ‫مع‬ ‫مانشيني‬

‫ال�«سيتيزينس» أصبح مهددا بغض النظر‬ ‫عن موقعة اليوم‪ ،‬إذ تتحدث التقارير أن‬ ‫امالكن اإماراتين للنادي توصلوا فعا اى‬ ‫اتفاق موقع مع مدرب برشلونة اإسباني‬ ‫السابق جوسيب غوارديوا لخافة اإيطاي‬ ‫اعتبارا من الصيف امقبل‪ ،‬فيما ذكرت تقارير‬ ‫أخرى أن امدرب الرتغاي جوزيه مورينيو قد‬ ‫يصل إى «ستاد ااتحاد» اموسم امقبل أنه‬ ‫سيرك ريال مدريد اإسباني‪.‬‬ ‫ومن امؤكد أن مانشيني ا يريد التفكر ي‬ ‫الصيف امقبل اليوم أن ما يهمه هو أن يني‬ ‫جماهر فريقه الخروج امخيب من دوري‬ ‫أبطال أوروبا وانتهاء اموسم القاري لسيتي‬ ‫بعد أن فشل حتى ي احتال امركز الثالث ي‬ ‫مجموعته وبالتاي مواصلة امشوار ي الدوري‬ ‫اأوروبي «يوروبا ليغ» بعد أن خر الثاثاء‬ ‫اماي أمام بوروسيا دورتموند اأماني ي‬ ‫الجولة اأخرة من دور امجموعات‪ ،‬مودعا‬ ‫امسابقة اأوروبية اأم دون أي انتصار‪.‬‬ ‫ومع انتهاء اموسم اأوروب��ي لفريق‬ ‫مانشيني سيكون الركيز منصبا تماما‬ ‫عى معركة ال��دوري امحي‪ ،‬وهي مسألة‬ ‫إيجابية بحسب ما أشار امدرب اإيطاي أن‬ ‫فريقه سيخوض عددا أقل من امباريات من‬ ‫جاره اللدود الذي بلغ الدور الثاني وتصدر‬ ‫مجموعته رغم الهزيمة الهامشية التي تلقاها‬ ‫اأربعاء عى أرضه أمام كلوج الروماني‬ ‫(‪ )0/1‬ي مباراة خاضها بالفريق الرديف‪.‬‬

‫أك�د مهاج�م مانشس�ر يونايت�د‬ ‫الهولندي ال�دوي روبن فان بري بأنه‬ ‫لي�س نادما ً عى اإطاق لع�دم اانتقال‬ ‫إى مانشسر سيتي‪ ،‬مشرا ً إى أنه سعيد‬ ‫جدا ً ي صفوف فريقه الحاي‪.‬‬ ‫وكان ف�ان ب�ري تلق�ى ثاث�ة‬ ‫عروض من مانشسر سيتي ويوفنتوس‬ ‫ومانشس�ر يونايتد ففضل اانتقال إى‬ ‫فان بري‬ ‫ااخر مقابل ‪ 22‬مليون جنيه اسرليني‬ ‫(حواي ‪ 35‬مليون يورو) وقد س�جل ي صفوف الش�ياطن الحمر ‪13‬‬ ‫هدفا ً ي ‪ 19‬مباراة خاضها ي مختلف امسابقات هذا اموسم‪.‬‬ ‫وقال فان بري عش�ية مواجه�ة فريقه لس�يتي ي ديربي مدينة‬ ‫مانشسر «اتخذت قراري برعة ومن دون تردد باانتقال إى مانشسر‬ ‫يونايتد‪ ،‬أمارس تماريني اليومية والبس�مة تعلو وجهي‪ .‬والواقع بأنه ا‬ ‫أم�ارسعم�اًأنك�رةالق�دمه�يهوايت�ي»‪.‬‬ ‫وأضاف‪« :‬الجميع يعاملني بلط�ف هنا وأنا أعيش أفضل لحظات‬ ‫مس�رتي ي صفوف مانشسر يونايتد وبالتاي لست نادما ً عى اإطاق‬ ‫عى خياري»‪.‬‬

‫أنشيلوتي يسخر من فكرة‬ ‫تبادل منصبه مع مورينيو‬ ‫باريس ‪ -‬أ ف ب‬ ‫س�خر ام�درب اإيط�اي كارل�و‬ ‫أنش�يلوتي م�ن اأخب�ار الت�ي تتحدث‬ ‫ع�ن أن�ه س�يرك منصب�ه ي باري�س‬ ‫س�ان جرم�ان الفرني ل�إراف عى‬ ‫ريال مدريد اإس�باني‪ ،‬مقاب�ل انتقال‬ ‫الرتغ�اي جوزيه موريني�و من النادي‬ ‫املكي إى فريق العاصمة الفرنسية‪.‬‬ ‫وأش�ار أنش�يلوتي إى أن�ه ي�رى‬ ‫أنشيلوتي‬ ‫نفس�ه مدربا ً لريال مدريد ي امستقبل‪،‬‬ ‫لكن�ه وصف اأخبار الت�ي تتحدث عن‬ ‫تب�ادل منصبه مع موريني�و ب�»الخيال»‪ .‬مضيف�اً‪« :‬بإمكاني أن أرى‬ ‫نفي ي ريال مدريد ي يوم من اأيام‪ ،‬أنه فريق يتمتع بتاريخ مذهل»‪.‬‬ ‫وتابع ي حديث لش�بكة «سكاي س�بورت ‪ »24‬اإيطالية‪« :‬اتصل‬ ‫ب�ي ري�ال مدريد ي الس�ابق‪ ،‬قبل انضمامي إى تش�يلي‪ .‬لكن كل ما‬ ‫أفكر به اآن هو باريس سان جرمان‪ ،‬أما بالنسبة لتبادل امناصب مع‬ ‫مورينيو فيعد من الخيال»‪.‬‬ ‫وأضاف‪« :‬إذا استلم مورينيو اإراف عى باريس سان جرمان ي‬ ‫يوم من اأيام‪ ،‬فس�يكون ذلك خطوة إيجابية؛ أن وصول مدرب يتمتع‬ ‫بهذه امكانة يعد إشارة عى تقدم فريق شاب وطموح مثل فريقنا»‪.‬‬


‫أخيرة‬

‫اأحد ‪ 25‬محرم ‪1434‬هـ‬ ‫‪ 9‬ديسمبر ‪2012‬م‬ ‫العدد (‪ )371‬السنة الثانية‬

‫أحدهم تفوق في قوة التأثير على اأول «محليً»‬

‫تراتيل‬

‫قصة حسن‪..‬‬ ‫السجين‬ ‫بوشاية‬ ‫محمد علي البريدي‬ ‫معلمه‬ ‫(‪ 1‬ــ ‪)2‬‬

‫كان طف�اً ي الس�ابعة عرة م�ن عمره‪ ،‬يهيم‬ ‫بحكايات الس�ندباد البح�ري‪ ،‬ومجن�ون ليى‪ ،‬وابن‬ ‫زيدون ووادة‪ ،‬وكان م�ن أبرز صفاته ي ذلك الوقت‬ ‫إى جان�ب القراءة امكثفة‪ -‬أن لس�انه (متري منه‬‫حبت�ن)‪.‬‬ ‫ي حصة التاريخ يسأله امعلم ماذا لم تحفظ الدرس؟‬ ‫فيجيب بنزق الطفولة‪ :‬أصاً أغلب التاريخ أساطر!‬ ‫يغضب الفاضل الذي طلب منا السيد شوقي أن نفيه‬ ‫حقه قياما ً وتبجياً‪.‬‬ ‫بع�د نهاي�ة الحص�ة ‪ /‬الكاب�وس يذه�ب امعل�م إى‬ ‫مكت�ب امدير ش�اكياً‪ :‬لدينا طالب يق�ول إن التاريخ‬ ‫(اإس�امي) أس�اطر‪ ،‬وم�ع الجلبة ينض�م إليهما‬ ‫معل�م ثال�ث فيُران إلي�ه بحكاية حس�ن الخطرة‬ ‫جداً‪ ،‬فيضيف هو اآخر‪ :‬أنا أعتقد أن هذا الولد متأثر‬ ‫بالش�يوعية وبماركس أيضاً‪ .‬تنتهي امداولة ويقوم‬ ‫الثاثة بكتاب�ة محر العار الذي غر حياة حس�ن‬ ‫إى اأبد‪.‬‬ ‫ح�اول بع�ض امعلم�ن الرف�اء أن يتدخل�وا ي‬ ‫اموض�وع‪ ،‬ووقف بعضهم ضد ه�ذا الظلم الريح‪،‬‬ ‫وقال آخرون إن هذا الولد امش�لول ‪-‬منذ وادته‪ -‬من‬ ‫أنج�ب التاميذ الذين مروا ع�ى امعهد العلمي بأبها‪،‬‬ ‫لكن التاريخ أراد شيئا ً آخر‪.‬‬ ‫أصبح محر الوشاية جاهزاً‪ ،‬وتم رفعه بعد أيام إى‬ ‫امعنين وبتهمة مفصلة بامقاس عى طفل مشلول‪،‬‬ ‫كل ذنب�ه أنه جاء من قريته كي يتعلم‪ ،‬ولنبوغه فقد‬ ‫كان يقرأ أيضا ً ما ايُستحب!‬

‫جدة ‪ -‬غادة محمد‬ ‫احت�ل الدكت�ور محم�د‬ ‫العريف�ي امرك�ز اأول من‬ ‫ناحي�ة ع�دد ا ُمتابعن‪ ،‬تاه‬ ‫امذي�ع الس�عودي أحم�د‬ ‫الش�قري‪ ،‬ي الوق�ت الذي‬ ‫احتل فيه الدكتور عائض القرني‬ ‫امركز الثالث‪ ،‬وكان امركز الرابع‬ ‫م�ن نصي�ب الدكت�ور س�لمان‬ ‫الع�ودة‪ ،‬فيم�ا تربع ع�ى عرش‬ ‫الخامس الدكتور طارق الحبيب‪.‬‬ ‫العريفي اأول‬ ‫وبالعودة إى مدى تأثر الدكتور‬ ‫العريفي فإنه أثر بشكل عام‬ ‫عى ‪ %78.03‬من مستخدمي‬ ‫موقع التواصل ااجتماعي‬ ‫«توير‪ ،‬حتى أصبح يُتابعه ‪7‬‬ ‫آاف و‪ 711‬مُغردا جديدا يوميا ً‬ ‫من مُجمل عدد مُتابعن وصل‬ ‫إى ‪ 3‬ماين و‪ 333‬ألفا و‪652‬‬ ‫مُتوتراً‪ ،‬بما يعادل ‪ 13‬تغريدة‬ ‫خال ‪ 24‬ساعة فقط‪ ،‬محتاً‬ ‫امركز التاسع من ناحية قوة‬ ‫التأثر والتفاعل‪ ،‬إا أنه تراجع‬ ‫من ناحية التغريدات حتى وصل‬ ‫إى امركز ‪ 3734‬مقارنة ببقية‬ ‫ا ُمغردين‪.‬‬

‫‪albridi@alsharq.net.sa‬‬

‫أحمد الشقري‬ ‫الشقري الرابع‬ ‫وكان الشقري الذي اعتر من‬ ‫جيل الشباب أثر عى ‪%78.98‬‬ ‫من مستخدمي اموقع‪ ،‬ويتابعه‬ ‫مليونان و‪ 198‬ألفا و‪441‬‬ ‫شخصا‪ ،‬باستحداث ‪ 4‬آاف‬ ‫و‪ 729‬مُغردا جديدا‪ ،‬وبما يعادل‬ ‫‪ 7‬تدوينات يومية‪ ،‬مصنفا ً ضمن‬ ‫الشخصيات اأكثر تأثرا ً بتوير‬ ‫بامرتبة الرابعة‪ ،‬ولكن مقارنة‬ ‫بعدد التغريدات فإنه مُتأخر جدا‬ ‫كونه احتل امركز ‪ 6051‬مقارنة‬ ‫ببقية الشخصيات ا ُمتوترة‪.‬‬ ‫القرني اأنشط‬ ‫ولكن القرني أراد أن يكون‬ ‫مُميزا ً ولكن ليس بالتصنيف بل‬ ‫بقوة التأثر كونه كان صاحب‬

‫د‪ .‬محمد العريفي‬ ‫امركز السابع بمساعدة متابعيه‬ ‫الذين بلغ عددهم مليونا و‪183‬‬ ‫ألفا و‪ 501‬مغرد‪ ،‬أي بما يعادل‬ ‫‪ 5‬آاف و‪ 209‬متابعن جدد‪،‬‬ ‫بمجمل حصيلة تغريدات وصلت‬ ‫إى ‪ 12‬تدوينة يومية فقط‪ ،‬هذا‬ ‫ولم يقف عند هذا الحد كونه‬ ‫كان صاحب الرقم امميز ‪4343‬‬ ‫ضمن اأنشط تويرياً‪.‬‬ ‫العودة الثامن‬ ‫وكان للعودة وقفة أخرى كونه‬ ‫اأول بن الثاثة الذين سبقوه‬ ‫ولكن من ناحية عدد التغريدات‬ ‫اليومية التي وصلت إى ‪17‬‬ ‫تغريدة يومية حاصاً عى امركز‬ ‫‪ ،1398‬فيما وصل عدد متابعيه‬ ‫إى امليون و‪ 972‬ألفا و‪827‬‬

‫الحبيب الخامس‬ ‫أما الحبيب فكان وجوده مُختلفا ً‬ ‫عن البقية وإن كان آخرهم‬ ‫فهو الثاني ي التأثر الفعي‬ ‫والحقيقي بتوير حيث احتل‬ ‫امركز السادس وعن جدارة‪،‬‬ ‫بمعدل تغريدات يومية تصل إى‬ ‫‪ 18‬تدوينة فإنه صاحب الرقم‬ ‫‪ 3206‬من حيث عدد التغريدات‪،‬‬ ‫وإضافة إى أن عدد متابعيه‬ ‫مليون و‪ 440‬ألفا و‪ 820‬متابعا‪،‬‬ ‫فإن ‪ 5169‬متابعا له يوميا ً‬ ‫يضاف لقائمة متابعيه‪.‬‬

‫كاريكاتير ااخيره ‪ -‬مبيت‬

‫صورة عامل النظافة عر امقطع‬

‫«تويتر» يُ قلص أحرف تدويناته من ‪140‬‬ ‫إلى ‪ 118‬بداية من ‪ 20‬فبراير المقبل‬ ‫أعلن�ت إدارة موقع التواصل ااجتماعي «توير»‬ ‫ع�ن تقليص ع�دد أح�رف تدويناتها بداي�ة من ‪20‬‬

‫فيس كم‬

‫يب�دو أنن�ا نحت�اج لوض�ع‬ ‫عام�ات الرقيم فيم�ا نكتب؛‬ ‫لكي يفهمه الجمي�ع بصيغته‬ ‫الصحيحة وامعنى امقصود‪.‬‬ ‫ثريا العريض‬

‫فراي�ر للع�ام امقب�ل ‪ ،2013‬نظ�را ً لتطوير خدمة‬ ‫اختصار الروابط التابعة للموقع‪ ،‬والتي س�تزيد عدد‬ ‫أحرفه�ا م�ن حرفن إى ثاث�ة لتص�ل إى ‪ 23‬حرفا ً‬ ‫للرابط الواحد‪.‬‬

‫وزي�ر العم�ل يس�تعن بنج�وم‬ ‫توي�ر‪ ..‬ه�و اعراف واض�ح بأن‬ ‫اإقناع ااقتصادي للقرار لم ينفع‬ ‫ومحاولة لإقناع اإعامي‪!..‬‬ ‫د‪ .‬محمد العجان‬

‫هاش تاق‬

‫م�ن فوائ�د الضح�ك كع�اج؛ أنه‬ ‫يفرز هرمون اإندروفن‪ ،‬امسؤول‬ ‫عن رفع الروح امعنوية؛ عاوة عى‬ ‫فائدته للجهاز التنفي‪.‬‬ ‫فواز الشماني‬

‫جدة ‪ -‬الرق‬

‫ا أعل�م م�اذا أصبحن�ا‬ ‫نته�اون بش�كر خالقن�ا‬ ‫ع�ى الرغ�م م�ن بس�اطة‬ ‫الجملة‪..‬؟!‬ ‫حمود السدراني‬

‫‪jasser@alsharq.net.sa‬‬

‫الرياض ‪ -‬وائل الدهمان‬

‫كاريكاتير اأخيرة ‪ -‬مبيت‬

‫ج�ذب عامل نظاف�ة لقراءته للقرآن الكريم بصوته ي الش�ارع‬ ‫الع�ام‪ ،‬بع�د نر مقطع ل�ه عر موق�ع «اليوتي�وب» ‪ 568‬ألفا ً‬ ‫و‪ 312‬ش�خصاً‪ ،‬هذا وقرأ آيات من س�ورة يس وبدايات سورة‬ ‫الواقع�ة‪ ،‬ي الوق�ت الذي نال فيه امقطع إعج�اب ألفن و‪،680‬‬ ‫فيم�ا ل�م يعجب ‪ 33‬فقط‪ ،‬وم�ن جهة أخرى غ�رد بهذا امقطع‬ ‫ي موق�ع التواص�ل ااجتماعي نحو أل�ف و‪ 340‬مُتوتراً‪ ،‬و ُمش�اهدته‬ ‫(‪.)http://youtu.be/9rlmokNYrbs‬‬

‫داعية يعذب طفلته‪ ،‬وآخر يتهم باستغال الترعات‪ ،‬وثالث يغاير‬ ‫فعله قوله‪.‬‬ ‫مس�ؤولون كبار ومثقفون وأكاديميون وخراء ي كل مجال يمنحون‬ ‫أنفس�هم ش�هادات مزورة فيغررون بالناس ويضللونهم ويكتسبون‬ ‫مواقع حيوية بنا ًء عى هذه الشهادات الزائفة‪.‬‬ ‫ليس مهما ً أن يتأخر مروع أو يرق أمواله القائم عليه فهذا فساد‬ ‫يمك�ن محارته والقضاء عليه‪ .‬أما إذا فش�ل ام�روع ونجا اللص‬ ‫باأم�وال فه�و تس�يب ي الرقابة والضب�ط يمكن تعديل�ه وإصاحه‬ ‫وتعويض الخس�ارة دون رر كب�ر عى بنية امجتم�ع أما أن تنهار‬ ‫القي�م ل�دى امجتمع ويصبح مرش�دوه ه�م امتاعبون به�ا فإن هذا‬ ‫زي�ف ايمكن معالجته أن�ه يعمم ثقافة اانحراف‪ ،‬ويش�جع الخداع‬ ‫والتضليل فيدير الجاهل مش�اريع الربية والتعليم والثقافة‪ ،‬ويدرس‬ ‫الط�اب أس�اتذة وهمي�ون ايملك�ون معرف�ة يمك�ن امتصاصه�ا‬ ‫وااس�تفادة منها‪ .‬ويتخبط الش�يخ ي ما يقول�ه متحصنا ً بما يتوافر‬ ‫عليه امسمى من هيبة ومصداقية‪.‬‬ ‫اتش�يع هذه اممارس�ات ي بلد إا تخلخلت منظوم�ة قيمه فايكون‬ ‫ثمة مقدس أو محرم‪ .‬ويصبح الزيف مهارة وش�طارة يتسابق إليها‬ ‫جي�ل يتفتح وجد فيها وصوا ً ريعا ً إى الس�لطة والش�هرة وامكانة‬ ‫الرائقة‪.‬‬ ‫حت�ى اآن مازال�ت قبيل�ة الدكات�رة الوهمي�ن تتس�ع وتنتر دون‬ ‫محاس�بة‪ .‬وفضائح امشايخ الفضائين وامرحين تتواى من غر أن‬ ‫تمس مكانتهم أو تقدح ي س�معتهم وإن طال اأمر س�يغدو امجتمع‬ ‫دكتورا ً زائفا ً وشيخا ً مدعيا ً وحينها لن يبقى للمجتمع أي قيمة سوى‬ ‫زيادة اللصوص واحرامهم فيستحيل امجتمع إى عصابة‪.‬‬ ‫العصابات تنهب واتبني حضارة أو تؤسس لثقافة راسخة مع فارق‬ ‫أن الذين يقتعدون قمتها مشايخ ودكاترة‪.‬‬

‫د‪ .‬طارق الحبيب‬ ‫مغردا‪ ،‬بما يعادل ‪ 4144‬متابعا‬ ‫جديدا‪ ،‬هذا وبقي ي امركز‬ ‫الثامن كشخص قوي ومؤثر‬ ‫ي«توير»‪.‬‬

‫أمن الغامدي‬

‫الرياض ‪ -‬محمد فضل الله‬

‫مشايخ ودكاترة‬ ‫نصابون‬

‫جاسر الجاسر‬

‫الحربي والرشودي أصغر مصوري‬ ‫«تويتر»‪ ..‬واأكثر تفاؤ ًا بين اأطفال‬

‫كاريكــــاتير‬

‫عامل نظافة يجذب‬ ‫‪ 568‬ألف ًا و‪ 312‬شخص ًا‬ ‫لقراءته القرآن الكريم‬

‫مخاتلة‬

‫العريفي اأكثر حضور ًا في «تويتر» يليه‬ ‫الشقيري والقرني‪ ..‬ثم العودة والحبيب‬

‫عندم�ا أفرغ�ت ل�ك م�ا ي‬ ‫قلبي؛ صفعتن�ي بصمتك أو‬ ‫بتمتمات ا تفهمها إا أنت‪.‬‬ ‫واسيني اأعرج‬

‫استطاع امصوران «تركي الحربي‬ ‫وراش�د الرش�ود» أن يحتا مكانة‬ ‫بن مُتابع�ي التصوي�ر وامهتمن‬ ‫بش�أنه ع�ر موق�ع التواص�ل‬ ‫ااجتماعي «توير»‪ ،‬فما بن موهبة‬ ‫وإب�داع‪ ،‬وصق�ل وابت�كار‪ ،‬ظهر‬ ‫طف�ان لم يبلغ�ا العارة م�ن عمرهما‬ ‫ف��ي (@‪ )turki_ALha‬الذي أوضح ي‬ ‫حديث ل� «الرق» بأنه بدأ التصوير منذ‬ ‫الس�ابعة من عمره‪ ،‬وش�ارك ي معارض‬ ‫تعن�ى بالتصوي�ر الضوئ�ي كمع�رض‬ ‫أسعدني‪ ،‬وأنتم أمي‪ ،‬وأشار (@�‪Rshoo‬‬ ‫‪ )dialrshoud‬إى أن�ه بدأ بالتعرف عى‬ ‫مج�ال التصوير منذ خمس س�نوات من‬ ‫اآن‪ ،‬أي ح�ن كان عمره خمس�ة أعوام‪،‬‬ ‫مُتمني�ا ً ه�و ورفيق�ه الحرب�ي أن يجدا‬ ‫دعما ً ومس�اندة من الجه�ات الحكومية‬ ‫أو اأهلي�ة لدع�م موهبتهم�ا وتنميته�ا‬ ‫وتطويره�ا‪ ،‬عى اعتب�ار أنهم�ا يريدان‬ ‫من خال الصور إيصال ٍ‬ ‫هدف ورس�الة‬ ‫للمجتم�ع بأكمله‪ ،‬خاصة فئ�ة اأطفال‪،‬‬ ‫هذا؛ ويفضان تصوير امناظر الطبيعية‪،‬‬ ‫واأش�خاص‪ ،‬وامش�اهر‪ ،‬والصور التي‬

‫تعصف بي الظنون؛ تراقصني‬ ‫اأس�ئلة؛ كل هذا امطر لش�تاء‬ ‫يتك�رر؛ كل ه�ذا ام�وت لحياة‬ ‫مضجرة‪!..‬‬ ‫زاهي وهبي‬

‫كاظ�م الس�اهر وال�ده ش�يعي‪،‬‬ ‫ووالدته س�نية‪ ،‬واسم ابنه اأصغر‬ ‫عمر! هذا هو العراق الجميل‪ ،‬وهذا‬ ‫هو الفنان الكبر‪.‬‬ ‫خالد الشاعر‬

‫تركي الحربي وراشدالرشود‬ ‫تتص�ف «بالتجريد»‪ ،‬ريط�ة أا يكون‬ ‫بالص�ورة املتقط�ة أي اقتن�اص‪ ،‬غ�ر‬ ‫محبي اس�تخدام برنامج تعديل الصور‬ ‫«الفوتوش�وب» لتغير مضامينها‪ ،‬يذكر‬ ‫أن ه�اش ت�اق (تصوي�ري) يحتض�ن‬ ‫‪ 124‬ألفا و‪ 956‬تغري�دة موقعة بصور‬ ‫التقطه�ا مدونوه�ا‪ ،‬ي الوقت الذي يغرد‬ ‫فيه خال ‪ 24‬س�اعة ما ا يقل عن ألفن‬ ‫و‪ 911‬تدوين�ة‪ ،‬ومن جه�ة أخرى؛ فإن‬ ‫ه�اش تاق (غرد بص�ورة) ا يزال يحتل‬ ‫الصدارة ب�ن الهاش تاقات النش�طة ي‬ ‫«توير» منذ سبعة أشهر مضت‪.‬‬

‫إذا بلغ�ت القم�ة فوَجِ �ه نظرك‬ ‫إى الس�فح‪ ،‬لرى من عاونك ي‬ ‫الصعود إليها‪ ،‬وانظر إى السماء‬ ‫ليثبت الله أقدامك عليها‪.‬‬ ‫دينا بطمة‬


صحيفة الشرق - العدد 371 - نسخة الرياض