Page 1

‫رقم االعتماد لدى نقابة ال�صحفيني العراقيني ‪1213‬‬ ‫يومي��ة عراقي��ة دولي��ة م�ستقلة ت�صدر ع��ن م�ؤ�س�سة امل�ش��رق لال�ستثم��ارات االعالمي��ة والثقافية‬

‫أخيرة‬

‫بغداد‬

‫الآراء والأفكار املن�شورة ال تعرب بال�ضرورة عن ر�أي اجلريدة بل تعرب عن وجهات نظر ا�صحابها‬

‫ال�سبت املوافق ‪ 22‬من حزيران ‪ 2019‬العدد ‪ - 4358‬ال�سنة ال�ساد�سة ع�شرة‬

‫هاتف التحرير ‪07901342845 :‬‬

‫‪42° C‬‬ ‫‪27 °C‬‬

‫‪Saturday 22 June, 2019 - No. 4358 Year 16‬‬

‫طبعت مبطابع �شركة جمموعة امل�شرق للطباعة‬

‫‪Chairman of Administration Council‬‬ ‫‪Dr.Abdulkareem Muhammad Abdulkareem‬‬ ‫رقم االيداع يف دار الكتب والوثائق ببغداد (‪ )791‬ل�سنة ‪2004‬‬

‫‪AL-Mashriq‬‬

‫(مي�ســي بغـــــداد) يبحـــث عن بطـــل من ذوي االحتياجـــات اخلا�صة‬ ‫�أنتج الفيلم الق�صري "مي�سي يف بغداد" عام ‪2012‬‬ ‫ونال املخرج �سهيم عمر خليفة ب�سببه �شهرة عاملية‪،‬‬ ‫وك��ان �ضمن الأف�لام الع�شرة يف القائمة الق�صرية‬ ‫للأفالم املر�شحة جلائزة �أو�سكار ك�أف�ضل فيلم ق�صري‪.‬‬ ‫وكان للفيلم دور كبري للقاء بطله بنجم نادي بر�شلونة‬ ‫الإ�سباين ليونيل مي�سي‪ ،‬ونال دعما وم�ساعدة من‬ ‫قبل م�ؤ�س�سة خريية بريطانية‪ ،‬والحقا ُ�صنعت له‬ ‫�ساق �صناعية‪ .‬نال املخرج عام ‪ 2017‬دعما من دائرة‬ ‫ال�سينما يف بلجيكا لتحويل �سيناريو الفيلم من فيلم‬ ‫ق�صري �إىل فيلم روائي طويل ودعمه لإنتاج الفيلم‬ ‫ع��ام ‪ .2019‬وم��ن املنتظر �أن ي��زور خم��رج الفيلم‬ ‫م��ع فريق عمله‪� ،‬إقليم كرد�ستان ال��ع��راق ال�صيف‬ ‫املقبل لتحديد مواقع ت�صوير الفيلم واختيار كوادر‬

‫يا�سمني �صربي تثري االعجاب بهذه احلركة‬

‫�إ�ضافية لفريق عمله واملمثلني‪ ،‬على �أن يبد�أ ت�صوير‬ ‫الفيلم يف فرباير‪�/‬شباط ‪" .2020‬مي�سي بغداد"‬ ‫يروي ق�صة طفل من ذوي االحتياجات اخلا�صة من‬ ‫بغداد‪ ،‬ويكن حبا كبريا لكرة القدم والالعب العاملي‬ ‫ليونيل مي�سي‪ .‬الفيلم �سيكون ث��اين فيلم طويل‬ ‫للمخرج بعد فيلم "زاغرو�س" الذي نال ت�سع جوائز‬ ‫عاملية‪ ،‬منها اجلائزة الرئي�سية يف ال��دور الرابعة‬ ‫والأربعني ملهرجان غينت يف بلجيكا‪ .‬يذكر �أن �سهيم‬ ‫عمر خليفة يحمل اجلن�سية البلجيكية ويقيم يف‬ ‫بلجيكا‪ ،‬وتتوىل بلجيكا وعدد من الدول الأوروبية‬ ‫دعم �أفالمه‪ ،‬ونال من خالل �أفالمه الق�صرية "�أر�ض‬ ‫الأبطال"‪" ،‬مي�سي بغداد"‪ ،‬و"ال�صياد ال�سيئ"‬ ‫�أك�ث�ر م��ن ‪ 100‬ج��ائ��زة يف امل��ه��رج��ان��ات العاملية‪.‬‬

‫فنان عراقي يعزف بالعود على �سطح القمر!‬ ‫ب����ارك����ت ن���ق���اب���ة ال��ف��ن��ان�ين‬ ‫ال��ع��راق��ي�ين امل��ن��ج��ز املتميز‬ ‫والفريد من نوعه ا�ست�ضافة‬ ‫ال����ف����ن����ان ال����ع����راق����ي زب�ي�ر‬ ‫ال����ع����وادي م���ن ق��ب��ل وك��ال��ة‬ ‫الف�ضاء االمريكية (نا�سا)‬ ‫ل����ي����ق����دم م����ع����زوف����ات����ه بني‬ ‫ال��ق��م��ر وال��ن��ج��وم وبالعود‬ ‫احل�ضاري‪ .‬ومتنت النقابة‬ ‫ل��ل��ع��ازف ال���ع���وادي التقدم‬ ‫واالزده��ار يف هذه اخلطوة‬ ‫واخل��������ط��������وات امل���ق���ب���ل���ة‪.‬‬

‫�أثارت الفنانة امل�صرية يا�سمني �صربي اعجاب‬ ‫متابعيها بعد ن�شرها �صورة جديدة ا�ستعر�ضت‬ ‫فيه���ا ر�شاقتها‪ .‬وظهرت يا�سم�ي�ن يف ال�صورة‬ ‫واقفة على ر�أ�سها مبهارة عالية �أثناء ممار�سة‬ ‫متارين اليوغا‪ .‬وانهال���ت على ال�صورة مئات‬ ‫التعليق���ات التي تغزلت يف يا�سمني ور�شاقتها‬ ‫وكت���ب �أحده���م‪“ :‬بط���ل م�صر”‪ ،‬وكت���ب �آخر‪:‬‬ ‫“براف���و عا�ش يا وح����ش”‪ .‬كانت يا�سمني قد‬ ‫ن�ش���رت يف وق���ت م�ض���ي �صورة‪ ،‬وه���ي تقوم‬ ‫بنف����س احلرك���ة ولك���ن مب�ساع���دة مدربته���ا‪.‬‬

‫العري�س ي�صغرها بـ ‪� 27‬سنة‪..‬‬ ‫طالق فنانة تركية بعد ‪� 36‬ساعة زواج‬ ‫بعدما �صدمت جمهورها بك�شفها‬ ‫عن حبها وارتباطها بال�شاب مراد‬ ‫اكينجي الذي ي�صغرها ب�سنوات‪،‬‬ ‫�صدم���ت الفنان���ة الرتكي���ة زري���ن‬ ‫�أوزار ‪ 62‬عام���ا جمهورها جمددا‬ ‫ب�إعالنها انف�صالها عنه بعد مرور‬ ‫‪� 36‬ساع���ة فق���ط عل���ى زواجهما‪.‬‬ ‫وكان���ت �أوزار تعر�ض���ت لهج���وم‬ ‫كب�ي�ر و�سخري���ة بع���د ك�شفها عن‬ ‫ق�ص���ة حبه���ا وعالقته���ا بال�ش���اب‬ ‫م���راد‪ ،‬م�ب�ررة �أن احل���ب ال يقف‬

‫ماجدة الرومي ُتط ِلق ديو غنائي‬ ‫مع الراحــــل ملحــــم بركــــات‬

‫�أمامه �أي عائ���ق‪ ،‬و�أن فرق العمر ت�سه���ل له التعرف عليهن‪ .‬وقامت‬ ‫بينهما ال ي�ش���كل م�شكلة‪ .‬وبعدما �أوزار على الفور بطلب االنف�صال‬ ‫�أ�ص���رت �أوزار عل���ى موقفه���ا عن زوجها وتقدمي �شكوى �ضده ‪.‬‬ ‫وقراره���ا وارتبط���ت ر�سمي���ا‬ ‫بحبيبه���ا اكينج���ي‪ ،‬اكت�شفت بعد‬ ‫م���رور �ساعات عل���ى زواجها‪� ،‬أن‬ ‫زوجها جم���رد محُ تال‪ ،‬اعتاد على‬ ‫�سرقة الن�ساء الأكرب منه �سنا عن‬ ‫طريق �إقناعهن بحبه لهن من �أجل‬ ‫�سرقة �أموالهن ثم ينف�صل عنهن‪،‬‬ ‫وذل���ك مب�ساع���دة والدت���ه الت���ي‬

‫روج��ت لها منذ �أي��ام عرب �صفحاتها‬ ‫ك�شفت الفنانة ماجدة الرومي عن املفاج�أة التي ّ‬ ‫على مواقع التوا�صل االجتماعي‪ ،‬و�أطلقت الديو الغنائي مع املو�سيقار الراحل ملحم‬ ‫بركات‪ .‬حيث ظهرت يف الفيديو ا ّلذي ن�شرته عرب قناتها اخلا�صة على ‪YouTube‬‬ ‫وهي ُتغ ّني "اعتزلت الغرام" على طريقة الديو مع املو�سيقار ملحم بركات‪ ،‬بالإ�ضافة‬ ‫�إىل بع�ض امل�شاهد ا ّل��ت��ي جمعتهما يف ا�ستديو الت�سجيل‪ .‬اجلدير‬ ‫ذكره �أن هذه املفاج�أة كان لها وقعا م�ؤثر ًا على حم ّبي املو�سيقار‬ ‫ال��راح��ل‪ .‬وك��ان ملفت ًا احلنني له يف تعليقات املتابعني الذين‬ ‫�أث��ن��وا على ه��ذا ال��دي��و و���ش��ك��روا ال��روم��ي على وفائها‪.‬‬

‫م‪ /‬اعتماد عنوان‬ ‫نرجو اعتم��اد الربيد االلك�تروين اجلديد يف‬ ‫حال��ة ن�شر اعالناتك��م يف جريدتن��ا ومرا�سلتنا‬ ‫على العنوان التايل ح�صرا‪:‬‬

‫‪07706592736‬‬ ‫‪07706949605‬‬

‫امييل اجلريدة ‪:‬‬ ‫‪aalan.almashraq@yahoo.com‬‬

‫�آخر �صورة يف حياة جيني ريفريا‬ ‫قبـــل وفاتهـــا بـ ‪ 10‬دقائــــق‬ ‫�أعلن����ت عائل����ة املغني����ة املك�سيكي����ة‬ ‫جيني ريفريا‪ ،‬عن �إطالق م�شروع‬ ‫م�ش��ت�رك بينه����ا و�شركت����ي �إنتاج‪،‬‬ ‫لعر�ض ق�ص����ة حي����اة الراحلة على‬ ‫�شا�ش����ة ال�سينم����ا بع����د ‪� 7‬سن����وات‬ ‫عل����ى وفاته����ا‪ .‬ووفق����ا مل����ا ن�شرت����ه‬ ‫الـ"�أ�سو�شيت����د بر�����س"‪� ،‬سيت����م‬ ‫الإعداد لهذا العمل الفني باالتفاق‬ ‫م����ع العائل����ة و�شركتي ‪Mucho‬‬ ‫‪Mas Media، De Line‬‬ ‫‪ ،Pictures‬ويتن����اول العم����ل‬ ‫ق�صة �صعود ريف��ي�را الفنية ف�ضال‬ ‫ع����ن ال�صراع����ات النف�سي����ة الت����ي‬ ‫واجهتها ب�سبب التمييز واالعتداء‬ ‫اجلن�س����ي والعدي����د م����ن امل�ش����اكل‬ ‫النف�سي����ة التي �ست�شكل م����ادة هذا‬ ‫العمل‪ .‬جدير بالذكر �أن ‪� 7‬سنوات‬ ‫م����رت من����ذ حتط����م الطائ����رة التي‬ ‫كانت تقل ريف��ي�را‪ ،‬قبل �أن تتحطم‬ ‫وتت�سبب يف وفاتها م�سببة‬ ‫فاجع����ة و�صدم����ة لكل‬

‫ع�شاقها‪ .‬ويف وقت �سابق وتذكريا‬ ‫مبرور كل هذه ال�سنوات على وفاة‬ ‫املغنية ال�شهرية‪ ،‬ن�شر موقع بندا‪،‬‬ ‫ال�ص����ورة الأخرية الت����ي التقطتها‬ ‫جين����ي بنف�سه����ا ون�شرته����ا عل����ى‬ ‫�إن�ستجرام‪،Instagram‬والتي‬ ‫ن�شرته����ا قبل وفاتها ب����ـ‪ 10‬دقائق‪.‬‬

‫و�ســـط الأ�سماك ‪ ..‬فنان كوبي ير�سم لوحات حتت �سطح البحر‬ ‫ن���ال الرج���ل البالغ م���ن العم���ر ‪ 42‬عاما �إ�ش���ادة للمرة‬ ‫الأوىل يف الداخ���ل واخل���ارج ب�ص���وره الت���ي يهيم���ن‬ ‫عليه���ا اللون���ان الأ�س���ود والأبي����ض مل�شاه���د م���ن عامل‬ ‫امل���دن والتي ا�ستلهمه���ا خالل زي���ارة لأوروبا ليعك�س‬ ‫خاللها �صخب احلياة احل�ضرية احلديثة‪ .‬ثم بعد �ست‬ ‫�سنوات ذهب للغط�س يف كوبا ووجد �إلهامه يف �شيء‬ ‫خمتل���ف متاما… ال�سكون حتت امل���اء حيث كل �شيء‬ ‫طبيعي ولي�س من �صنع الإن�سان وكل الأ�صوات خافتة‬ ‫وال�ضوء يتموج بهدوء‪ .‬وكان غونزالي�س قد �سمع عن‬ ‫الر�س���م حتت املاء فق���رر �أن يجرب ذل���ك بنف�سه �إىل �أن‬

‫وج���د و�سيل���ة للر�سم بالفحم �أو بالزي���ت اللذين لن‬ ‫يتال�شيا خالفا للألوان املائية �أو �ألوان البا�ستيل‪.‬‬ ‫وقال يف بونت���ا بريديز‪ ،‬بقع���ة الغط�س املحببة‬ ‫ل���ه‪ ،‬يف خلي���ج اخلنازي���ر‪ ،‬حيث ن���زل منفيون‬ ‫كوبيون �ساندتهم الواليات املتحدة عام ‪1961‬‬ ‫يف حماولة فا�شل���ة للإطاحة بفيدل كا�سرتو‪،‬‬ ‫“الأم���ر ب���د�أ كهواي���ة‪ ،‬ك�شغ���ف… لكنن���ي‬ ‫الآن �أحت���اج حقا لأن �آت���ي �إىل هنا و�أغم�س‬ ‫نف�س���ي و�أبدع حت���ت امل���اء لأن هناك يوجد‬ ‫�س�ل�ام ال ميكن���ك �أن جتده عل���ى الياب�سة”‪.‬‬

‫�أول �إن�سان �صعد �إىل القمر‪ ..‬ين�شر �صورة مل يرها �أحد من قبل‬ ‫يف تغريدة حديثة‪ ،‬ك�شف رائد الف�ضاء مايكل‬ ‫كولينز‪ ،‬قائد وح��دة القيادة يف مهمة �أبولو‬ ‫‪ 11‬التابعة لوكالة نا�سا‪� -‬أول مهمة ف�ضائية‬ ‫لهبوط الب�شر على �سطح القمر‪� -‬صورة مل‬ ‫ي�سبق للجمهور ر�ؤيتها من قبل‪ ،‬حتوي طاقم‬ ‫ال�سفينة املكون من ‪� 3‬أ�شخا�ص كانوا �أول من‬ ‫و�ضعوا �أقدامهم على �سطح القمر‪ .‬ويظهر‬ ‫كولينز يف ال�صورة وه��و يقف �أم��ام �صورة‬ ‫للقمر بجانب زم�لائ��ه رواد الف�ضاء «�أبولو‬ ‫بوز» "�ألدرين" و"نيل �أرم�سرتوجن"‪ ،‬ولي�س‬ ‫من الوا�ضح متى مت التقاط ال�صورة بال�ضبط‪،‬‬ ‫ففي عام ‪� 1969‬صنع الثالثة التاريخ من خالل‬

‫كونهم �أول �إن�سان مي�شي على �سطح القمر‬ ‫وي�ضع الواليات املتحدة على اخلريطة كقوة‬ ‫عظمى يف ا�ستك�شاف الف�ضاء‪ .‬بينما تويف‬ ‫�أرم�سرتوجن يف عام ‪ ،2012‬ال يزال كل من‬ ‫كولينز و�ألدرين على قيد احلياة يف �سن ‪ 88‬و‬ ‫‪ 89‬على التوايل‪ .‬وي�أتي ن�شر كولني لل�صورة‬ ‫قبل �أكرث من �شهر بقليل من احتفال بعثة �أبولو‬ ‫‪ 11‬بالذكرى الـ‪ 50‬لت�أ�سي�سها يف ‪ 24‬يوليو‪� ،‬أما‬ ‫�ألدرين فهو �أحد �أكرث امل�ؤيدين لال�ستك�شاف‬ ‫امل�ستمر يف الف�ضاء‪ ،‬وال �سيما‬ ‫ال����رح��ل�ات الب�شرية‬ ‫�إىل امل�����ري�����خ‪.‬‬

‫كاتـــي بيـــري‬

‫تروج لأغنيتها على �إن�ستجرام‬

‫ن�ش���رت املطرب���ة الأمريكي���ة كات���ي ب�ي�ري‪ ،‬فيديو له���ا عرب �إن�ستج���رام‪ ،‬ظه���رت فيه خ�ل�ال حديثها ع���ن �أغنيتها‬ ‫اجلدي���دة ‪ .Never Really Over‬حتدث���ت كات���ي ب�ي�ري ع���ن الأغني���ة الت���ي جت���اوز ع���دد م�شاهدتها ‪23‬‬ ‫مليون��� ًا بع���د مرور ‪� 3‬أيام عل���ى طرحها يف قناتها الر�سمية عل���ى يوتيوب‪ ،‬مو�ضحة �أن ه���ذه الأغنية لها العديد‬ ‫م���ن الأبع���اد النف�سي���ة واخليارات املتعددة الت���ي مرت بها خالل ف�ت�رة انقطاعها عن العمل‪ .‬وتع���د هذه الأغنية‬ ‫ع���ودة قوي���ة لـ كاتي ب�ي�ري التي ان�شغلت الف�ت�رة املا�ضي���ة بخطوبتها من املمث���ل الربيطاين �أورالن���دو بلوم ‪.‬‬

‫لالت�صال ‪07706949605 / 07706592736 :‬‬

‫العنوان‪� :‬شارع املغرب ‪ -‬بغداد‬ ‫حملة (‪ ،)304‬زقاق (‪� ، )8‬شارع (‪)11‬‬

‫‪E-mail: aalan.almashraq@yahoo.com‬‬


‫ال�سبت املوافق ‪ 22‬من حزيران ‪ 2019‬العدد ‪ 4358‬ـ ال�سنة ال�ساد�سة ع�شرة‬ ‫‪Saturday.22 June.2019 No.4358 Year 16‬‬

‫القطار وال�ضباب‪ ..‬ق�صة �أول تكييف يف العامل‬ ‫وراء ن�سمات اله ��واء الباردة التي تك�سر‬ ‫لهي ��ب ف�صل ال�صي ��ف وحرارت ��ه العالية‪،‬‬ ‫ق�صة بد�أت مع �أوائل القرن املا�ضي‪ ،‬على‬ ‫ر�صيف القط ��ار يف مدين ��ة "بيت�سربج"‪،‬‬ ‫عندم ��ا وق ��ف "ويلي� ��س كاري ��ر" ينتظ ��ر‬ ‫القطار الحظ كمي ��ة ال�ضباب الكثيف‪ ،‬من‬ ‫هنا انطلق يف التفكري يف جتفيف الهواء‬ ‫عن طري ��ق املاء‪ .‬وط� ��أ "كاري ��ر"‪ ،‬بقدميه‬ ‫داخل القطار‪ ،‬وعقل ��ه �شارد يف ال�سيطرة‬ ‫على احلرارة والرطوبة‪ ،‬ومنذ ذلك اليوم‬ ‫وه ��ذه اللحظة بالتحديد م ��ن عام ‪1902‬‬ ‫ُكت ��ب للعامل �أن يعي� ��ش يف نعيم املكيفات‬ ‫الهوائية‪� .‬أخذ "كارير" ال�شاب الأمريكي‪،‬‬ ‫احلا�ص ��ل حديث ��ا عل ��ى درج ��ة الهند�س ��ة‬ ‫بجامع ��ة "كورني ��ل"‪ ،‬يف تطبي ��ق فكرته‬ ‫واقتطع عاما كام�ل�ا من عمره للتحكم يف‬ ‫الهواء وكمية الرطوبة‪ ،‬ليخرج من حتت‬

‫ي ��ده �أول مكي ��ف ه ��واء يف الع ��امل‪ ،‬ومع‬ ‫حل ��ول ع ��ام ‪� 1911‬شهد املكي ��ف تطويرا‬ ‫يف �أنظم ��ة التربيد اخلا�ص ��ة به‪ ،‬وتو�سع‬ ‫من حدود �أمريكا حتى و�صل �إىل �أوروبا‬ ‫و�آ�سي ��ا وبل ��دان الع ��امل املختلف ��ة‪ .‬ح � َّ�ل‬ ‫ع ��ام ‪ 1915‬وو�ضع "كاري ��ر" �أول طوبة‬ ‫يف �شركت ��ه الت ��ي �أطل ��ق عليه ��ا "كارير"‬ ‫عل ��ى ا�س ��م وال ��ده‪ ،‬كان مع الوق ��ت يحرز‬ ‫"كايري ��ر" تقدم ��ا يف �أنظم ��ة التربي ��د‬ ‫ومكيف ��ات اله ��واء جعلت ��ه يح�ص ��ل عل ��ى‬ ‫الدكتوراه الفخرية من جامعة ليهاي عام‬ ‫‪ ،1935‬وجامع ��ة �ألفريد عام ‪ .1942‬مات‬ ‫"كارير" عام ‪ 1950‬ومل ميت �إجنازه بل‬ ‫مل يعد �أحد من مغارب الأر�ض �أو م�شارقها‬ ‫اال�ستغناء عنها‪ ،‬حتى �أنه مت اختياره عام‬ ‫‪ 1998‬من قبل جملة التامي من �أكرث ‪100‬‬ ‫�شخ�صية م�ؤثرة يف القرن الـ ‪.20‬‬

‫لن يكلف‬

‫ك جنيها واحدا‬

‫�‬ ‫أ‬ ‫�س‬ ‫ه‬ ‫ل‬ ‫و‬ ‫�‬ ‫أ‬ ‫ق‬ ‫و‬ ‫ى‬ ‫ر‬ ‫ي‬ ‫ج‬ ‫ي‬ ‫م‬

‫فائز جمهول ب�أكرب جائزة يان�صيب يف �أوروبا‪..‬‬ ‫رقم باملليار جنيه‬ ‫يف ثال ��ث �أ�ضخ ��م حال ��ة ف ��وز بجائ ��زة‬ ‫يان�صي ��ب يف �أوروب ��ا‪ ،‬ح�ص ��ل بريط ��اين‬ ‫عل ��ى اجلائ ��زة الأه ��م من ��ذ ع ��ام ‪،2004‬‬ ‫بح�س ��ب م ��ا �أفادت ب ��ه �صحف دولي ��ة‪ .‬فاز‬ ‫حام ��ل تذك ��رة يان�صي ��ب‪ ،‬مت �شرا�ؤه ��ا يف‬ ‫بريطاني ��ا‪ ،‬باجلائزة الك�ب�رى باليان�صيب‬ ‫الأوروب ��ي ي ��ورو مليون ��ز‪ ،‬وقيمته ��ا‬

‫ك�ش ��ف بحث جدي ��د يف بريطاني ��ا ل�صالح جامع ��ة ليدز‪،‬‬ ‫طريق ��ة مثالية لفقدان الوزن ب�شكل تدريجي‪ ،‬دون تكلف‬ ‫العناء الذهاب لطبيب �أو خبري تغذية‪ ،‬وهو الأمر املب�شر‬ ‫للكثريي ��ن �إذا التزم ��وا ب ��ه‪ ،‬وفق م ��ا �أفادت ب ��ه �صحيفة‬ ‫م�ي�رور الربيطاني ��ة‪ .‬ووفق ما ذك ��رت الباحث ��ة �إليانور‬ ‫�سكوت‪ ،‬فقد �أجرى فريقها بحثا على عدد من املتطوعني‪،‬‬ ‫فيم ��ا يخ� ��ص العالق ��ة ب�ي�ن الن ��وم وقدرتهم عل ��ى العمل‬ ‫وال�شعور بال�شبع‪ .‬قالت �سكوت‪� ":‬إننا نعلم �أنه عندما ال‬ ‫يح�ص ��ل ال�شخ�ص على ق ��در كايف من النوم‪ ،‬ف�إنه ي�صاب‬ ‫با�ضط ��راب مزاجي يجعله �أكرث تطرفا يف تناول الطعام‬ ‫وبخا�ص ��ة الأطعمة ال�سكري ��ة"‪ .‬ويف الدرا�س ��ة‪� ،‬أظهرت‬ ‫النتائج �إن حرمان املتطوعني من النوم جعلهم ي�شعرون‬ ‫بج ��وع ب�شكل �أك�ب�ر‪ .‬ولذا‪ ،‬وبح�س ��ب الدرا�سة فقد كانت‬ ‫اخلال�ص ��ة �إن ��ه �إذا كان �شخ�ص يرغ ��ب يف �إنقا�ص وزنه‬ ‫فعلي ��ه �أخذ ق�سط كايف من الن ��وم‪ ،‬والذي يرتاوح من ‪7‬‬ ‫�إىل ‪� 8‬ساعات‪.‬‬

‫‪ 123‬ملي ��ون جني ��ه �إ�سرتلين ��ي‪� ،‬أي نح ��و‬ ‫‪ 2613.82‬مليون جنيه م�صري‪ ،‬ب�أكرث من‬ ‫‪ 2.5‬ملي ��ار جني ��ه‪ .‬ومل يعلن بع ��د عن ا�سم‬ ‫الفائ ��ز‪ ،‬و�إذا كان الفائ ��ز �شخ�ص ��ا واحدا‪،‬‬ ‫�أي ل ��ن يتقا�سم اجلائزة مع �أحد‪ ،‬ف�سين�ضم‬ ‫�إىل قائم ��ة �صحيفة التامي ��ز لأغنى ‪1000‬‬ ‫�شخ�ص يف بريطانيا يف الوقت احلا�ضر‪..‬‬

‫قريب ًا‪� ..‬أوبر تد�شن خدمة تو�صيل الطعام‬ ‫للمنازل بطائرات بدون طيار‬ ‫ك�شف ��ت �شرك ��ة "�أوب ��ر" العاملي ��ة ع ��ن تد�شينه ��ا قريب ��ا‬ ‫خدم ��ة تو�صي ��ل الطع ��ام للمن ��ازل بطائرات ب ��دون طيار‬ ‫"ال ��درون"‪� ،‬ضم ��ن خدم ��ة "�أوب ��ر �إيت� ��س" املخ�ص�ص ��ة‬ ‫لطلب ��ات الطعام م ��ن املطاع ��م‪ .‬و�ستبد�أ �أوب ��ر يف تطبيق‬ ‫خدمته ��ا يف منطق ��ة �س ��ان دييج ��و بوالي ��ة كاليفورني ��ا‬ ‫الأمريكي ��ة‪ ،‬بع ��د ح�صوله ��ا عل ��ى الرتاخي� ��ص الإجرائية‬ ‫الالزم ��ة للبدء بتجرب ��ة اخلدمة‪ .‬وقال ل ��وك في�شر رئي�س‬ ‫وحدة العملي ��ات مب�شروع التو�صيل بطائ ��رات الدرون‪،‬‬ ‫�إن اله ��دف م ��ن اخلدم ��ة اجلدي ��دة ه ��و �إزال ��ة كل القيود‬ ‫�أم ��ام تو�صي ��ل الطعام وجعل �أكرب ع ��دد ممكن من النا�س‬ ‫ي�ستمتع ��ون بالأمر مبجرد �ضغط ��ة زر‪ .‬و�أ�ضاف "في�شر" �أمنية‪ ،‬بل �ستقوم بتو�صيله لأقرب نقطة تو�صيل �آمنة‪ ،‬ثم‬ ‫�أن الطائرات ل ��ن ت�سلم الطعام للمن ��ازل مبا�شر ًة لأ�سباب يكم ��ل �سائق �سيارة �أوبر العادي تو�صيل الطلب للمنزل‪.‬‬

‫صورة من األرشيف‬

‫ ‬ ‫ ‬

‫•اجلواب ‪ :‬برجي�س‪.‬‬ ‫•اجلواب ‪ :‬الرادون‪.‬‬

‫حل األلغاز‬

‫الحمل | ‪| 4/20 - 3 /20‬‬ ‫مهني ًا‪ :‬تك ��ون اليوم على موعد مع عملية �إبداع ويحالفك احلظ‪ ،‬وت�ؤدي‬ ‫دور ًا مهم ًا يف جمع ال�شمل �أو التخفيف من �أعباء بع�ض الزمالء‪ .‬عاطفي ًا‪:‬‬ ‫ميك ��ن �أن يخف الوهج العاطفي اليوم م ��ن دون �أن تعرف ال�سبب‪ ،‬ولكن‬ ‫�سرعان ما تتبدّد املخاوف وامل�شاعر ال�سلبية‪.‬‬ ‫الثور | ‪| 5/21 - 4 /21‬‬ ‫مهني ًا‪ :‬تخترب جتارب قا�سية جد ًا بحيث يكون اليوم فارغ ًا من احل�صانة‬ ‫وخم ّيب� � ًا للآمال‪ ،‬وتك ��ون متوتر ًا على غري عادت ��ك وال حت�سن االختيار‪.‬‬ ‫عاطفي ًا‪ :‬تنطلق يف عدة اجتاهات مع ال�شريك‪ ،‬وت�سوّ ي �أمورك العاطفية‪،‬‬ ‫وتنهمك بق�ضية معينة‪ ،‬وتبذل جهد ًا كبري ًا لإجناحها‪.‬‬ ‫الجوزاء | ‪| 6/21 - 5 /22‬‬ ‫مهني� � ًا‪ :‬يتح ��دث هذا الي ��وم عن عالقة مهني ��ة ت�شوبها بع� ��ض الأخطار‬ ‫واملخالف ��ات القانونية‪ ،‬اح ��ذر امل�شكالت وجتن ��ب املمنوعات لئال تولد‬ ‫املتاعب‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬حاول ق ��در امل�ستطاع �أن تتج ّنب اخلالفات والتعامل‬ ‫بعدائية والكالم اجلارح مع ال�شريك‪.‬‬ ‫السرطان | ‪| 7/22 - 6/22‬‬ ‫مهني ًا‪ :‬ي ��وم ن�شيط ي�ساعدك ويجعلك تتحلى بج ��ر�أة املبادرة واالقدام‬ ‫عل ��ى عم ��ل ا�ستثنائي ي�ساه ��م يف تطوي ��ر اعمالك يوم جي ��د للتوا�صل‬ ‫للزي ��ارات للنقا�شات واملفاو�ض ��ات‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬ال ت�ستعج ��ل الأمور وكن‬ ‫�صبور ًا يف الناحية العاطفية‪ ،‬ق‬ ‫األسد | ‪| 8/22 - 7/23‬‬ ‫مهني� � ًا‪ :‬تثري الي ��وم م�س�ألة مالي ��ة للنقا�ش‪ ،‬ت�شعر بع ��دم اال�ستقرار يف‬ ‫العم ��ل‪ ،‬ومع ذلك جتد �أن هدفك يتحق ��ق وفق رغبتك‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬ال تبحث‬ ‫ع ��ن فر�ض �إرادتك �أو �إظه ��ار قوتك على ال�شريك و�أجّ ��ل املبادرات‪ ،‬فقد‬ ‫ترتاجع املعنويات وت�شعر بالتعب والإرهاق والقلق النف�سي‪.‬‬ ‫العذراء | ‪| 9/22 - 8/23‬‬ ‫مهني� � ًا‪ :‬يتح ��دث ه ��ذا اليوم عن التخل� ��ص من م�صيبة كب�ي�رة كانت يف‬ ‫طريقه ��ا �إلي ��ك لتورطك يف م�ش ��اكل �صعبة‪ ،‬وتكون حكيم� � ًا يف مواقفك‬ ‫كث�ي�ر ًا‪ .‬عاطفي� � ًا‪ :‬ت�ستقبل �شري ��ك ًا جديد ًا يف دائرة عالقات ��ك العاطفية‪،‬‬ ‫لكن احلب القدمي يبقى م�شتع ًال ويكون ت�أثريه كبري ًا فيك‪.‬‬ ‫الميزان | ‪| 10/22 - 9/23‬‬ ‫مهني� � ًا‪ :‬يحمل ��ك ه ��ذا الي ��وم �أعم ��ا ًال �إ�ضافي ��ة وم�س�ؤولي ��ات مرهق ��ة‪،‬‬ ‫وخ�صو�ص� � ًا �إذا كن ��ت تبح ��ث عن الفر� ��ص املنا�سبة للتق ��دم يف العمل‪.‬‬ ‫عاطفي� � ًا‪ :‬جت ��د نف�س ��ك الي ��وم حائ ��ر ًا يف بع� ��ض الق ��رارات ال�شخ�صية‬ ‫احلا�سمة‪ ،‬ال ب�أ�س �إذا ا�ستعنت بال�شريك لئال تقع يف اخلط�أ‪.‬‬ ‫العقرب | ‪| 11/22 - 10/23‬‬ ‫مهني ًا‪ :‬يكون هذا اليوم م�ؤ�شر ًا مهم ًا �إىل �إيجابيات بالن�سبة �إىل بع�ض‬ ‫امل�شاري ��ع‪ ،‬وتنجز �إحداها �أ�سرع مم ��ا كنت تتوقع‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬حافظ على‬ ‫�سري ��ة م�شاعرك جتاه ال�شريك‪ ،‬واقبل كل ما يحدث �أو ي�صيبك من دون‬ ‫اعرتا�ض �أو تذمر �إذا ا�ستطعت ذلك‪.‬‬ ‫القوس | ‪| 12/22 - 11/23‬‬ ‫مهني� � ًا‪ :‬تلتب� ��س عليك بع� ��ض الأم ��ور املتعلق ��ة بح�سابات ��ك امل�صرفية‪،‬‬ ‫وتفاج� ��أ بخ�سائر غري متوقعة يف املجال العقاري والبور�صة‪ .‬عاطفي ًا‪:‬‬ ‫تراودك فكرة عدم االرتباط عاطفي ًا خمافة �أن ال تكون قادر ًا على الوفاء‬ ‫بالتزاماتك‪ ،‬وخ�صو�ص ًا �أن حياتك املهنية ت�ستغرق الكثري من وقتك‪.‬‬

‫الجدي | ‪| 1/19 - 12/23‬‬ ‫مهني� � ًا‪ :‬تكون ه ��ذا اليوم عل ��ى موعد م ��ع م�سار جدي ��د‪ ،‬ويوحي اجلو‬ ‫املهن ��ي الع ��ام ب ُتقدم كب�ي�ر يف العم ��ل وبتحقي ��ق خطوة ناجح ��ة جد ًا‪.‬‬ ‫عاطفي� � ًا‪� :‬إمنح احلبي ��ب فر�صة جدي ��دة لتنجح عالقتك به عل ��ى �أمل �أن‬ ‫ت�سري الأمور الحق ًا على خري ما يرام‪.‬‬ ‫| ‪| 2/18 - 1/20‬‬ ‫الدلو‬ ‫مهني� � ًا‪ :‬املو�ضع املهن ��ي املت�أزم اليوم ميكن �أن يجعل ��ك حائر ًا �أمام �أحد‬ ‫اخليارات‪ ،‬ورمب ��ا تواجه بع�ض الت�أخري والت�أجي ��ل‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬ان�شغال‬ ‫احلبي ��ب ه ��ذا الي ��وم ال يعن ��ي �أن ��ه ال يحب ��ك‪ ،‬وعلي ��ك �أن تق ��در ظروفه‬ ‫وم�شاعره‪.‬‬ ‫الحوت | ‪| 3/19 - 2/19‬‬ ‫مهني� � ًا‪ :‬يتح ��دث ه ��ذا الي ��وم عن عم ��ل م ��ن دون حتم ��ل �أي م�س�ؤولية‪،‬‬ ‫ولكنك تربع يف كل م ��ا تقدم عليه‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬جتنب اخلالفات امل�ستجدة‬ ‫والكلم ��ات احلادّة‪ ،‬و�إذا كن ��ت عازب ًا فهذا اليوم رائ ��ع لتلبية الدعوات‪،‬‬ ‫فال تكن متح ّفظ ًا‪.‬‬

‫طالبات كلية التربية الجامعة المستنصرية ‪1970‬‬ ‫ألغاز‪...‬‬

‫• ا�سم اطلقه العرب على كوكب امل�شرتي هو ؟‬ ‫• عن�صر غازي م�شع موجود يف الطبيعة‪ .‬وهو غاز عدمي اللون‪� ،‬شديد‬ ‫ال�سمية‪ ،‬و�إذا تكثف ف�إنه يتحول �إىل �سائل �شفاف‪ ،‬ثم �إىل مادة �صلبة‬ ‫معتمة ومتلألئة هو ؟‬ ‫احلل ا�سفل ال�صفحة‬

‫هل تعلم‬

‫قالوا في المرأة‬

‫ •الرجل يتزوج لريتاح واملر�أة تتزوج حب ًا لال�ستطالع وغالب ًا يندم‬ ‫االثنان‪.‬‬ ‫ •املر�أة هي �أكرب مربية للرجل‪ ،‬فهي تعلمه الف�ضائل اجلميلة‪ ..‬و�أدب‬ ‫ال�سلوك‪ ..‬ورقة ال�شعور‪.‬‬ ‫ •امل��ر�أة هي مكونة املجتمع‪ ،‬فلها عليه متام ال�سلطة‪ ..‬ال يعمل فيه‬ ‫�شيء �إال بها‪ ،‬ولأجلها‪.‬‬

‫الأب�������راج‬

‫كلمات متقاطعة‬

‫‪-1973‬كندا تلغي عقوبة الإعدام‪.‬‬ ‫‪-1986‬الع ��ب كرة الق ��دم الأرجنتيني دييغ ��و مارادونا يحرز‬ ‫هدف ��ا باليد يف مرمى �إنكل�ت�را �أثناء املباراة الربع النهائية من‬ ‫ك�أ�س العامل يف املك�سيك‪.‬‬ ‫‪-1884‬رو�سيا تن�ضم �إىل برنامج ال�شراكة من �أجل ال�سالم مع‬ ‫حلف �شمال الأطل�سي‪.‬‬ ‫‪-2002‬زل ��زال ي�ض ��رب غ ��رب �إي ��ران وي ��ودي بحي ��اة ‪261‬‬ ‫�شخ�صا‪.‬‬ ‫مواليد‬ ‫‪-1757‬جورج فانكوفر م�ستك�شف �إنكليزي‪.‬‬ ‫‪-1864‬هريمان مينكوف�سكي عامل ريا�ضيات �أملاين‪.‬‬ ‫‪-1897‬نوربري �إليا�س عامل �أملاين يف علم االجتماع‪.‬‬ ‫وفيات‬ ‫‪�-1990‬إلي ��ا فرانك ع ��امل فيزي ��اء رو�سي حا�صل عل ��ى جائزة‬ ‫نوبل يف الفيزياء عام ‪.1958‬‬ ‫‪�-2008‬ألبري ق�صريي كاتب م�صري يكتب بالفرن�سية‪.‬‬

‫| قوس قزح | ‪11‬‬

‫ •رب ��ع عظامك توجد يف‬ ‫قدميك‪.‬‬ ‫ •الل�سان هو �أ�سرع جزء‬ ‫يتماثل لل�شفاء يف ج�سمك‪.‬‬ ‫ •ه ��ل تعل ��م �أن جوجول‬ ‫تعن ��ي رق ��م ‪ 1‬ويلي ��ه ‪100‬‬ ‫�صفر‪.‬‬

‫من أقوال المشاهير‬ ‫ •ال تطلب الفتاة من الدنيا �إلاّ زوج ًا‪ ،‬ف�إذا جاء طلبت‬ ‫منه كل �شيء‪.‬‬

‫�شك�سبري‬ ‫ميتد ام��ام ناظري حميط احلقيقة الالمتناهي وهو مل‬ ‫ي�ستك�شف بعد‪.‬‬

‫حكم ‪...‬‬

‫ •جميعنا يحب الإهتمام ولكن ال نحب ان نطلبه‪.‬‬ ‫ •االهتمام ال يُكلف �شيئ ًا لكنه يعني الكثري‪.‬‬ ‫ •االهتمام �أهم من ا ُ‬ ‫حلب ولو خريوين بني �شخ�ص يُحبني و�شخ�ص‬ ‫يهتم بي ‪ ,‬لأخ�ترت ال�شخ�ص ال��ذي ي�أ�سرين ب�إهتمامه فال فائدة من‬ ‫احلب‪.‬‬

‫�إ�سحاق نيوتن‬

‫‪ ‬أفقي‬

‫‪ . 1‬حرم الله قولها للوالدين ‪ +‬عو�ضا عن ‪ +‬قلما ‪ +‬زوائد ابرية يف النبات ‪ +‬ثلثا حوت ‬ ‫طري ا�سطوري يف ق�ص�ص ال�سندباد ‪2‬‬ ‫‪ .‬حيوان بحري ميوه يف حميطه له ثالثة ‪ . 8‬زهرة حتية ال�صباح ‪ +‬اال�سم االجنليزي‬ ‫لع�صفور �سمي به �شخ�صية اجنليزية‬ ‫قلوب ‬ ‫ا�سطورية ‬ ‫‪ . 3‬دار دورانا ‪ +‬ياب�سة ‪� +‬ضوء �ضعيف ‬ ‫‪ . 4‬ن�صف �سوار ‪ +‬ن�صف ايوب ‪ +‬ع�صفور ‪ . 9‬طائر منقاره طويل ذكر يف القر�آن الكرمي‬ ‫‪ . 5‬طائر ا�سطوري يحرتق ويعود يبعث من ‪ +‬طائر مغرد وغالبا ا�صفر اللون �سميت به‬ ‫جزر قرب املغرب‬ ‫جديد ‬ ‫‪ . 6‬ن�صف واعد ‪ +‬عدم القدرة على البيع ‪ . 10‬قرد من الطبقة العليا موطنه جنوب‬ ‫لظروف ال�سوق �أو ال�سلعة (معكو�سة) ‪� . 7‬شرق �آ�سيا ‬ ‫‪ ‬عمودي‬

‫‪ . 1‬حيتان �صغرية يف قمة الذكاء ‪� +‬صوت‬ ‫ال�ضحك‬ ‫‪ . 2‬طري �صغري مهاجر ي�صطاد على‬ ‫�شواطئ املتو�سط ‪ +‬حمب (معكو�سة)‬ ‫‪ . 3‬يف ال�سلم املو�سيقي ‪� +‬أثر ال�ضوء ‪+‬‬ ‫قط‬ ‫‪ . 4‬الأماكن التي تخفى فيها الأ�شياء ‪+‬‬ ‫افتداء‬ ‫‪ . 5‬طري ال يطري يعي�ش يف القارة القطبة‬ ‫اجلنوبية ‪ +‬ا�صاب الآخر بحيث مل يقو‬ ‫على احلركة‬

‫‪ . 6‬حيوان �ضخم يبيت فرتة ال�شتاء ‪ +‬يف‬ ‫ال�سلم املو�سيقي ‪ +‬حرفان من كراج‬ ‫‪ . 7‬حيث تدخل (معكو�سة) ‪ +‬حروف‬ ‫كروان (مبعرثة)‬ ‫‪ . 8‬طائر ال يقوى على الطريان �ألوانه‬ ‫زاهية خالبة ‪ +‬وحدة قيا�س الطاقة‬ ‫‪ . 9‬هرب ‪ +‬ثعبان �شديد ال�سمية ذو �أوداج‬ ‫منتفخة كان من مقد�سات قدماء امل�صريني‬ ‫‪ . 10‬حيوان �أفريقي �ضخم له قرنان من‬ ‫ال�شعر الكثيف ‪ +‬حيوان ا�سطوري يف‬ ‫الرتاث ال�صيني‬


‫‪10‬‬

‫ال�سبت املوافق ‪ 22‬من حزيران ‪ 2019‬العدد ‪ 4358‬ـ ال�سنة ال�ساد�سة ع�شرة‬

‫|ثقافية|‬

‫‪Saturday.22 June.2019 No.4358 Year 16‬‬

‫�شاكر نوري يتحدث عن روايته اجلديدة (طائر الق�شلة)حممد احلمام�صي‬ ‫ي�ستوحي الروائي العراقي املقيم يف الإم��ارات �شاكر نوري روايته اجلديدة‬ ‫“طائر الق�شلة” ال�صادرة عن دار امل�ؤلف يف بريوت‪ ،‬من حادثة خطف امليلي�شيات‬ ‫للف ّنان امل�سرحي العراقي ال�شاب “كرار نو�شي” يف عام ‪ 2017‬بتهمة �أنه ُي ُ‬ ‫طيل‬ ‫ويرق�ص على امل�سرح‪ ،‬وكان‬ ‫�شعره ويَ�صبغه بالأ�صفر ويرتدي املالب�س ال�ضيقة‬ ‫ُ‬ ‫َ‬ ‫ينتمي �إىل عائلة فقرية ت�سكن يف �إحدى �ضواحي بغداد املحرومة‪.‬‬ ‫وق � ��د ات� �ه ��م ك ��ون ��ه ي �� �ش �ك��ل �أح� � ��د ات � �ب� ��اع “الإميو”‬ ‫امل��و���ض��ة ال �� �ش �ب��اب �ي��ة ال� �ت ��ي ظ� �ه ��رت يف ال � �ع� ��راق ومت‬ ‫ق �ت��ل ن �ح��و ت �� �س �ع�ين م���ن ات �ب��اع �ه��ا ب� ��� �ص ��ورة ب�شعة‪.‬‬ ‫“طائر الق�شلة” ه��ي ال ��رواي ��ة ال �ع��ا� �ش��رة يف ر�صيد‬ ‫ال��روائ��ي بعد “نافذة العنكبوت”‪ ،‬و”نزوة املوتى”‪،‬‬ ‫و”دياال�س ب �ي�ن يديه”‪ ،‬و”كالب جلجام�ش”‪،‬‬ ‫و”املنطقة اخل�ضراء”‪ ،‬و”�شامان”‪ ،‬و”جمانني‬ ‫بوكا”‪ ،‬و”جحيم ال ّراهب”‪ ،‬و”خاتون بغداد”‪.‬‬ ‫ويف ه ��ذا احل � ��وار م��ع ال ��روائ ��ي � �س ��أل �ن��اه ع��ن جوهر‬ ‫ه ��ذا اال��س�ت�ي�ح��اء م��ن ال��واق��ع ال ��راه ��ن‪ ،‬وه ��و ال ��ذي قام‬ ‫ب��ا��س�ت�ل�ه��ام امل�ت�خ�ي��ل ال �ت��اري �خ��ي يف رواي� �ت ��ه ال�سابقة‬ ‫“خاتون بغداد”‪ ،‬فقال �إن “الرواية مُتخيَّلة عن حياته‬ ‫وعالقته م��ع �صديقته �أ��ص�ي��ل‪ :‬تن�سج ال��رواي��ة انطال ًقا‬ ‫م��ن ق���ص��ة اغ �ت �ي��ال��ه ح �ي��اة م�ت�خ� ّي�ل��ة جت�ع�ل��ه ب�ط�ل�ه��ا مع‬ ‫�صديقة له كانتْ مُت ّثل معه على امل�سرح ا�سمها �أ�صيل”‪.‬‬ ‫و�أ�ضاف “جتري �أح��داث الرواية بال�شكل التايل‪ :‬عندما‬ ‫تقر�أ �صديقته �أ�صيل ذات يوم �إعالنا عن عر�ض م�سرحي‪،‬‬ ‫فتذهب �إىل امل�سرح‪ ،‬ومن خالل العر�ض ت�ستعيد حياتها‬ ‫معه قبل �أربعني عاما خلت‪ ،‬عندما كانت يف الع�شرين وهو‬ ‫يف ال�سابعة والع�شرين يقفان معًا على امل�سرح ذاته”‪.‬‬ ‫و�أو� �ض��ح ن��وري “مل �أك��ن �أمتلك �أي معلومات �إ�ضافية‬ ‫عن بطل الرواية ال�ضحية كرار نو�شي �سوى �أنه ُخطف‬ ‫واغتيل غ��د ًرا يف بغداد‪ ،‬و ُرميت جثته بعد التعذيب يف‬ ‫�إحدى مزابل العا�صمة بغداد‪ .‬ولكنني تخيلت حياته‪ ،‬وكل‬ ‫ما هو موجود عن حياته متخيّل �إذ تخيلت �أن لغدير‪ ،‬بطل‬ ‫الرواية‪ ،‬عالقات بالعديد من ال�شخ�صيات التي تعي�ش يف‬ ‫احلي الثقايف يف بغداد‪� ،‬شارع املتنبي وق�شلة بغداد‪ ،‬وهو‬ ‫الذي يقيم مع بع�ضهم �صداقات‪ ،‬وهم‪ :‬املخرج امل�سرحي‬ ‫جواد العائد ِمن فرن�سا‪ ،‬و�أ�ستاذ اجلماليات يف كلية الفنون‬

‫الذي يعجب مبحا�ضراته عن جماليات امل�سرح‪ ،‬واحلالق‬ ‫ريّان الذي يزوره با�ستمرار‪ ،‬و ُهمام �صاحب املكتبة الذي‬ ‫ي�شرتي منه الكتب‪ ،‬وخالد الر�سام الذي � ّأ�صر على تخليده‬ ‫بلوحة فنية‪ ،‬وع�ل�اء ال�صحايف‪ .‬ي�سهرون جميعًا عند‬ ‫املخرج جواد‪ ،‬الذي ميتلك �شقة يف �شارع املتنبي‪ُ .‬تفاج�أ‬ ‫�شخ�صياتُ ال��رواي��ة بخرب اغتيال الفنان غدير ِم��ن ِقبَل‬ ‫�إحدى امليلي�شيات ورميه يف واحد من ِمكبّات النفايات”‪.‬‬ ‫وح��ول �أث��ر اغتيال ه��ذا املمثل ال�شاب على ال�شخ�صيات‬ ‫الأخ�� ��رى‪ ،‬ل�ف��ت ن���وري �إىل �أن ال�شخ�صيات الأخ���رى‬ ‫تعي�ش ع�ل��ى �إي �ق��اع ه��ذا احل���دث‪ ،‬لكنها تتحطم ب�شكل‬ ‫�أو ب��آخ��ر بعد رحيله‪ .‬وق��ال “نالحظ يف رواي ��ة ‘طائر‬ ‫الق�شلة’ �أن م�صائر ال�شخ�صيات تتحطم هي الأخرى”‪:‬‬ ‫ف ��أ� �س �ت��اذ اجل �م��ال �ي��ات ”يُحال �إىل ال�ت�ق��اع��د و ُي��ق��ال من‬ ‫عمله” لأن ��ه ّ‬ ‫يب�شر ب��الأف �ك��ار اجلمالية اجل��دي��دة‪ .‬حَمل‬ ‫ر ّي��ان احل�لاق يتم حرقه لأن زبائنه ِمن �شباب ”الإميو”‬ ‫(الأن �ث��وي�ي�ن‪ :‬املت�شبهني ب ��الإن ��اث) وم���ص�يره��م القتل‪.‬‬ ‫عالء ال�صحايف يتم خطفه واغتياله لأنه يحاول الك�شف‬ ‫عن اجلناة‪ .‬خالد الر�سام يجد معر�ضه خمربًا لأن ر�سوماته‬ ‫جت�سد جمال اجل�سد الرجويل‪ .‬همام �صاحب املكتبة يعي�ش‬ ‫خمتفيًا عن الأنظار لأنه ن�شر كتابًا ممنوعً ا وهو ”اعرتافات‬ ‫هارب ِمن امليلي�شيا”‪ ..‬و�أ�صيل �صديقة ال�ضحية مل تتزوج‪،‬‬ ‫وتبقى تتذكر حبيبَها الأول يف �شيخوختها كطائر جاء �إىل‬ ‫حياتهاواختفى‪.‬تجُ ّ�س ُدالروايةفكر َة�صراعاجلمالوالقبح‪.‬‬ ‫ور�أى نوري �أن “طائر الق�شلة” ال تندرج حتت الواقعية‬ ‫وق��ال “ال �أع�ت�ق��د �أن�ه��ا رواي ��ة واق�ع�ي��ة‪ ،‬فالواقعية تغيرّ‬ ‫مفهومها يف ال��وق��ت احلا�ضر‪ ،‬فاخليال ميكن �أن يكون‬ ‫واق�ع� ًا لأن�ن��ا ميكن �أن ن�صدّق ح��دوث��ه‪ .‬وق��د �أ ّ‬ ‫علي‬ ‫حل ��تْ ّ‬ ‫هذه الرواية ِمن �أج��ل كتاب ِتها‪� ،‬إذ �إن ال� ّروائ��ي احلقيقي‬ ‫ال ي�ك�ت��بُ ِم ��ن ال ��ذاك ��رة ف�ق��ط ب��ل ِم ��ن ال ��واق ��ع‪ ،‬وال��واق � ُع‬

‫ال �ع��راق� ُ�ي زاخ � � ٌر ب���الأح���داث‪ ،‬ب��ل �إ ّن� ��ه ي�ت�ح��دى الكاتب‬ ‫و�أدوا ِت��ه‪ ،‬بل ويتجاو ُزه �أحيا ًنا‪ ،‬لذا نلج�أ �إىل اخليال”‪.‬‬ ‫وت��دي��ن “طائر الق�شلة” ب �ج��ر�أة اغ�ت�ي��ال املختلفني يف‬ ‫املجتمع العراقي‪ ،‬وخا�صة انت�شار موجة اغتياالت طالت‬ ‫الفنانني والك ّتاب‪ ،‬وهو ما �أكده نوري “هذا �صحيح كان‬ ‫�آخرها اغتيال الكاتب والروائي والأ�ستاذ عالء م�شذوب‪،‬‬ ‫وقبلها �سبق و�إن مت اغتيال م��ودي�لات عراقية ن�سائية‪.‬‬ ‫ولكن على الكاتب �أن ال ينف�صل عن واقعه‪ ،‬و�أن��ا ل�صيق‬ ‫بالواقع العراقي رغم ابتعادي عنه‪ ،‬رمبا هذه مزية يف‬ ‫الكتابة عن بعد‪ ،‬وبحرية تامة‪ّ .‬‬ ‫أ�صعب ما يف العمل‬ ‫ولعل � َ‬ ‫َ‬ ‫يكون البط ُل ال��ذي َنكتبُ عنه‪ ،‬قد �أراد �أنْ‬ ‫ال��روائ��ي �أن‬ ‫ُ‬ ‫يكتبها بنف�سه‪ّ ،‬‬ ‫رب املظل َم‪ ،‬ثم ي�أتي‬ ‫لكن �أ�سرا َره ِ‬ ‫دخلت الق َ‬ ‫َّ‬ ‫ويفك �شيفر َة هذه الأ�سرار”‪.‬‬ ‫الكاتبُ هنا ليَحُ َّل مَكا َنه‪،‬‬ ‫و�أك��د ن��وري �أن الرواية تعبرّ �إىل حد بعيد عن ال�صراع‬ ‫ال�سيا�سي ال��دائ��ر يف ال �ع��راق حاليا “لكنه يف الوقت‬ ‫نف�سه‪ ،‬ميك ُنني ال �ق��و ُل‪� ،‬إن ه��ذا العمل ه��و العمل الذي‬

‫بح‪ ،‬وهذه‬ ‫طاملا حلمتُ بكتاب ِته‪� ،‬أي �صراعُ‬ ‫ِ‬ ‫اجلمال وال ُق ِ‬ ‫عن‬ ‫بغداد’‬ ‫‘خاتون‬ ‫كتابة‬ ‫بر حت� ٍد يل‪ ،‬فبع َد‬ ‫ال��رواي��ة �أك� ُ‬ ‫ِ‬ ‫املُتخيّل ال�ت��اري�خ��ي‪ ،‬ه��ا �أن ��ذا �أك �ت��بُ ‘طائر الق�شلة’ عن‬ ‫نوع ِمنْ‬ ‫ق�ص�ص‬ ‫ِ‬ ‫املُتخيّل ال ّراهن‪ ،‬وكانتْ �أمنيتي �أنْ �أكتبَها َك ٍ‬ ‫الأطفال التي ميكن �أن ُت��روى للكبار‪ ،‬ل ّأن �إدراك اجلمال‬ ‫ٌّ‬ ‫فن ال يُجيدُه �إ ّال الأطفال‪ ،‬وعند الكبار ال يت ُّم �إال برتا ُكم‬ ‫�صباحه‬ ‫ِ‬ ‫اخلربةِ واملَعرفة والوعي عندما ي�ستخد ُم الكاتبُ ِم َ‬ ‫ّ‬ ‫َ‬ ‫الك�شاف ليُب�ص َر مواطنَ‬ ‫وكوالي�سه الغام�ضة”‪.‬‬ ‫اجلمال‬ ‫ِ‬ ‫َ‬ ‫ال��رواي��ة �أي�ضا ت��دور عن قتل ال�ب�راءة وه��و ما �أك��د عليه‬ ‫ن��وري “� ّإن َق � ْت � َل ه��ذا اجل�م��ال وه��ذه ال�ب�راءة يف و�ضح‬ ‫النهار‪ ،‬يجعلنا ال ننظ ُر �إىل هذا العامل كما كان قب َل هذه‬ ‫اجلرمية وبعدَها‪ .‬كيف ُنعي ُد للجمال احليا َة مرة �أخرى؟‬ ‫ه��ذه ه��ي امل���س��أل��ة‪ ،‬وال �سبي َل �إىل ذل��ك ��س��وى ال � ّرواي��ة‪،‬‬ ‫وما يُقا ُل يف ال� ّرواي��ة ال يُقال يف �أيّ ٍّ‬ ‫فن �آخ��ر‪ّ � .‬إن �إعاد َة‬ ‫�ال امل � ّي� ِ�ت � �ش��ي ٌء َم �ه��ول‪ ،‬وق��ا�� ٍ�س‪ ،‬وجبّار‪،‬‬ ‫ت��رك�ي� ِ�ب اجل �م� ِ‬ ‫ر ِم � ِ�ن الأمل‪ ،‬ل ّأن ال �ك��ات� َ�ب يف ه��ذه العملية‬ ‫وف�ي��ه ال�ك�ث�ي ُ‬

‫الإبداعية يقرتبُ ِمن الله‪ ،‬وي�سعى لإحيائ ِها ِمن العدم”‪.‬‬ ‫�إن من يتتبع �أعمال �شاكر نوري يرى �أن معظم رواياته‬ ‫م�ستوحاة من الواقع العراقي‪ ،‬لكنها جتنح نحو اخليال‬ ‫كما يف رواياته “نافذة العنكبوت”‪ ،‬و”نزوة املوتى”‪،‬‬ ‫و”جمانني بوكا” و”جحيم الراهب” و”خاتون بغداد”‪،‬‬ ‫ويو�ضح يف هذا ال�صدد “�أجل بكل ت�أكيد‪ ،‬ميكنني القول‬ ‫�إنني كلما كتبتُ رواي� ًة جديد ًة‪َ ،‬تخط ُر على ذهني مَقول ُة‬ ‫الكاتب اليوناين العظيم نيكو�س كازنتزاكي�س ‘� ّإن الفنَّ‬ ‫ُ‬ ‫ولي�س احل� ّ�ق فقط‪ ،‬ال بل � ّإن ِمن واج ِبه �أنْ‬ ‫ميلك احل� ّ�ق‪،‬‬ ‫َ‬ ‫كل �شيء �إىل جوهره‪� .‬إنه يُغذي الق�ص َة‪ ،‬ثم يَختزلهاُ‬ ‫يُعيد ّ‬ ‫وب�شكل ًم�ت��أ ّل��ق‪ ،‬ويُحيلُها �إىل �أ�سطورة’‪ .‬هكذا‬ ‫�طء‪،‬‬ ‫ب�ب� ٍ‬ ‫ٍ‬ ‫�أج � ُد مع كازنتزاكي�س جوه َر الإب��داع على م ّر الع�صور‪.‬‬ ‫فما بالُنا �إذا كانتْ حيا ُتنا املا�ضية قائم ًة على الأ�سطورة‪،‬‬ ‫وب�ل� ُدن��ا ال ي�ت��و ّق� ُ�ف ع��ن �إنتاجها ك� ّ�ل ي��وم‪ ،‬ب��ل ويُجربُنا‬ ‫على العي�ش يف ظ ّلها حتى بع َد ق��رون ِم��ن والدت�ه��ا‪ ،‬ل ّأن‬ ‫�شخو�صه و�أبطالُه”‬ ‫جمرى التاريخ واحدٌ‪ ،‬و�إن اختل َفت‬ ‫ُ‬

‫مــاذا فعلــت بنــا يــا جورجــي زيــدان؟‬ ‫وا�سيني الأعرج‬

‫الرواية التاريخية‪ ،‬مو�ضوع ال ينتهي‬ ‫�أب��د ًا‪ .‬لهذا‪ ،‬العودة �إىل هذا النوع من‬ ‫جن�س الرواية واختباره يفر�ض علينا‬ ‫�ضرورة الفهم و�صياغة لي�س التاريخ‪،‬‬ ‫ولي�س الرواية‪ ،‬ولكن العالقة الرابطة‬ ‫بينهما‪ .‬وق��د وف ��رت الأيديولوجية‬ ‫العربية القومية ال�سبل ملمار�سة هذا‬ ‫ال �ن��وع ال��روائ��ي يف ��س�ي��اق ال�صراع‬ ‫م��ع ال �غ��رب و�إث��ب��ات ال���ذات املهزومة‬ ‫�أم��ام��ه‪ .‬فقد كانت ه��ذه الأيديولوجية‬ ‫ه��ي احل��ا��ض�ن��ة ال �ت��ي ت��رب��ى فيها هذا‬ ‫ال �ن��وع امل�شبع ب��ال �ت��اري��خ‪ ،‬وال� ��ذي مل‬ ‫يكن مرفو�ض ًا مطلق ًا باخل�صو�ص يف‬ ‫ا�ستعماالته الرتبوية‪ ،‬التي مل تعط ثمار ًا‬ ‫كبرية كما �سرنى مع جورجي زيدان‪.‬‬ ‫يجمع م�ؤرخو الأدب العربي على �أن‬ ‫�سليم الب�ستاين‪ ،‬وج��ورج��ي زي��دان‪،‬‬ ‫و�أنطون فرح‪ ،‬ويعقوب �صروف‪ ،‬و�أمني‬ ‫نا�صر وغريهم هم من تنبـــه جلدوى‬ ‫هذا النوع يف احلقل الأدب��ي العربي‪.‬‬ ‫فجعلوا من التاريخ مادتهم الأدبية‪ ،‬مع‬ ‫العمل على عن�صر الرتويح والت�سلية‪.‬‬ ‫قبل �أن ي�سري على خطاهم اجليل الالحق‬ ‫الذي جعل من التاريخ العربي الإ�سالمي‬ ‫مادته املرجعية‪ ،‬دفاع ًا عن الذات القومية‬

‫يو�سف يلدا‬

‫يف مواجهة غ��رب ا�ستعماري ك��ان يف‬ ‫ع��ز ت�ط��وره و�أط�م��اع��ه اال�ستعمارية‪.‬‬ ‫وه ��و م��ا ف�ع�ل��ه ع���ادل ك��ام��ل‪ ،‬وجنيب‬ ‫حم � �ف� ��وظ‪ ،‬وع� �ب���د احل� �م� �ي ��د ج� ��ودة‬ ‫ال �� �س� ّ�ح��ار‪ ،‬وحم �م��د ف��ري��د �أب ��و حديد‪،‬‬ ‫وع�ل��ي �أح �م��د ب��اك�ث�ير‪ ،‬وع�ل��ي اجل��ارم‬ ‫وغ�يره��م‪ .‬لكن وع��ي وظيفة الرواية‬ ‫التاريخية كان حم��دود ًا‪ ،‬لأن ذلك كان‬ ‫يحتاج �إىل ق��در كبري من التخلي عن‬ ‫الأيديولوجية القومية حتى ال تتحول‬ ‫ال��رواي��ة �إىل جم��رد وثيقة دفاعية عن‬ ‫ت��اري�خ�ي��ة ه ��ذه ال�ق��وم�ي��ة و�أهليتها‪.‬‬ ‫هذا ما جعل الرواية التاريخية عربي ًا‬

‫�سيدين‪� :‬أن�ش�أ م ��ؤخ��ر ًا موقع وي��ب جديد يقوم بتغطية‬ ‫�أه� ��م امل �ح �ط��ات يف ح �ي��اة ف�ي��دي��ري�ك��و غ��ار� �س � ّي��ا ل��ورك��ا‪،‬‬ ‫�أح� ��د �أه� ��م ال �� �ش �ع��راء الإ���س��ب��ان يف ال��ق��رن الع�شرين‪.‬‬ ‫"طفولتي تكمن يف تع ّلمي احلروف الأوىل‪ ،‬واملو�سيقى‬ ‫على يد �أمي"‪ .‬بهذه الكلمات‪ ،‬يتذكر لوركا يف ّ‬ ‫�سن البلوغ‬ ‫م��ن ع �م��ره‪ ،‬ج� ��زء ًا م��ن م��رح�ل��ة ط�ف��ول�ت��ه‪ ،‬ت�ل��ك ال�سنوات‬ ‫ال �ت��ي ال تن�سى م��ن ح�ي��ات��ه امل �ب �ك��رة‪ ،‬وال �ت��ي عا�شها يف‬ ‫"فوينته فاكريو�س" بغرناطة‪ ،‬حيث ولد يف عام ‪،1898‬‬ ‫والقرية املجاورة التي �إنتقل �إليها مع �أ�سرته بعد ثمان‬ ‫��س�ن��وات‪ ،‬و�شهدت جتربته "الفنية املده�شة الأوىل"‪.‬‬ ‫�أن املوقع اجلغرايف ل "�أنهار غنائية" و"�أ�شجار احلور‬ ‫املو�سيقية" التي تتميّز بها املناظر الطبيعية لهذه الأماكن‬ ‫– كما يذكرها لوركا بذاته يف ر�سال ٍة كتبها عام ‪1921‬‬ ‫�إىل �صديقه ال�صحفي ميلكور فرينانديز �أمل��اغ��رو – هي‬ ‫واح ��دة م��ن ال�ط��رق ال�ت��ي ميكن �أن ي�سلكها ال��واح��د منا‬ ‫عرب موقع "�أونيفري�سو لوركا"‪ ،‬امل�شروع ال��ذي �إفتتح‬ ‫م ��ؤخ��ر ًا يف "معهد �سرفانت�س مبدريد"‪ ،‬حيث يعر�ض‬ ‫بالتف�صيل جميع الأم��اك��ن ال�ت��اب�ع��ة ملقاطعة غرناطة‪،‬‬

‫ت��واج��ه �إ� �ش �ك��االت ع��دي��دة ومعقدة‪،‬‬ ‫م��رج�ع�ه��ا ف �ه��م ل�ي����س دق �ي �ق � ًا بتعريف‬ ‫الرواية التاريخية‪ .‬كثري ًا ما ُطلب من‬ ‫ال��روائ��ي العربي ال��وف��اء للوثيقة �أو‬ ‫للمعلومة التاريخية وك� ��أن وظيفته‬ ‫ه ��ي ح��را���س��ة ال� �ت ��اري ��خ وتو�صيله‬ ‫للن�شء تعليمي ًا كما هو‪� ،‬أو كما دوِّن‪،‬‬ ‫وك� ��أن ال��ذي دون ال�ت��اري��خ ك��ان وفي ًا؟‬ ‫ومل ي �ك��ن حت ��ت � �س �ط��وة املنت�صر‪.‬‬ ‫نعرف جيد ًا �أن التاريخ العربي غري‬ ‫مو�ضوعيمطلق ًالأنهحمكومبال�سالالت‬ ‫احلاكمة التي يهمها تبيي�ض �صورتها‪،‬‬ ‫وامل�ؤرخ حا�ضر للقيام بذلك‪ ،‬ويطلب من‬

‫الروائي ب�شكل مبا�شر �أو غري مبا�شر �أن‬ ‫يكون وفي ًا ملا قاله امل�ؤرخ‪ ،‬فيتحول �إىل‬ ‫جمرد مردد للمعلومة �أو الوثيقة‪ ،‬ويف‬ ‫هذا هدر للجهد الروائي؛ لأن ذلك لي�س‬ ‫عمل ال��روائ��ي وال عالقة له ب��ه‪ ،‬فهو ال‬ ‫ي��ردد ال�ت��اري��خ‪ ،‬ب��ل ي�صنع م��ن منطلق‬ ‫املادة املختربة معماره التخييلي الذي‬ ‫لن يكون يف نهاية املطاف �إال رواية‪،‬‬ ‫بال مرجع ثابت يهدف من خالل الرواية‬ ‫�إىل اختبار �صدقه من كذبه‪ .‬يرى يف هذا‬ ‫ال�سياق الناقد التون�سي حممد القا�ضي‪،‬‬ ‫يف كتابه عن ال��رواي��ة التاريخية‪� ،‬أن‬ ‫ال�ت��اري��خ يف نهاية امل�ط��اف ل��ه وظيفة‬ ‫نفعية لتف�سري الظواهر التي تغريت‬ ‫مبوجبها املجتمعات‪ ،‬بينما ال�سرد يف‬ ‫ال�سياق الروائي والق�ص�صي حتديد ًا‬ ‫هو خطاب جمايل تقدم فيه الوظيفة‬ ‫الإن���ش��ائ�ي��ة على الوظيفة املرجعية‪.‬‬ ‫فامل�ؤرخ يظل متحرك ًا يف جمال املرجع‪،‬‬ ‫�أما الروائي ف�إنه‪ ،‬و�إن رجع �إىل الواقع‬ ‫ما�ضي ًا �أو حا�ضر ًا‪ ،‬يظل خطابه مندرج ًا‬ ‫يف حقل التخيل‪ .‬فالتاريخ يقدّم نف�سه‬ ‫ع�ل��ى �أن���ه ان�ع�ك��ا���س و��ص�ي��اغ��ة لفظية‬ ‫لأحداث واقعة‪� ،‬أما الرواية فتقدّم على‬ ‫�أنها �إب��داع و�إن�شاء لعامل حمتمل‪ .‬على‬ ‫ال�صعيد النظري ميكن للأمر �أن ي�ستقيم‪.‬‬

‫ويطرح على بع�ض نقادنا العرب الذين‬ ‫ك �ث�ير ًا م��ا ن�صبوا امل���ش��ان��ق للروائي‬ ‫وطلبوا مبا لي�س من اخت�صا�صه �أو فعله‬ ‫الإبداعي‪ .‬ورمبا كان هنا مقتل جورجي‬ ‫زيدان الذي يعترب عربي ًا امل�ؤ�س�س الكبري‬ ‫ل�ه��ذا ال�ن��وع م��ن ال��رواي��ة‪ .‬م��ن منطلق‬ ‫الوظائفية والتعليمية �أن�ش�أ هذا النوع‬ ‫لتعليم الن�شء الذي ابتعد عن تاريخه‪.‬‬ ‫ون�سي �أن التاريخ ال��ذي ك��ان يحاول‬ ‫تعليمه مل يكن تاريخ ًا حقيقي ًا‪ ،‬فلي�س‬ ‫�إال �صيغة‪� /‬صيغ املنت�صر يف النهاية‪.‬‬ ‫وحاول من باب �إغراء القارئ �أن يد�س‬ ‫ق�صة عاطفية يف عمق الن�ص‪ ،‬ميكنها‬ ‫�أن جتعل هذا الأخ�ير يطلع على املادة‬ ‫التاريخية وك�أنه جرعة دواء ال بد من‬ ‫�شربها مع قليل من ال�سكر‪ .‬اخلط�أ يف‬ ‫فهم ال��رواي��ة التاريخية العربية كان‬ ‫م�ن��ذ ت�ل��ك ال�ل�ح�ظ��ة‪ .‬يف الت�سعينيات‬ ‫�أجريت ا�ستبيان ًا يف جامعة اجلزائر‬ ‫املركزية و�أ�شركت فيه بع�ض �أع�ضاء‬ ‫ف��رق��ة ال�ب�ح��ث ‪( RASEF‬ال��رواي��ة‬ ‫العربية‪ ،‬املجتمع والأ� �ش �ك��ال)‪ ،‬التي‬ ‫كنت �أديرها و�أ�شرف عليها مع طلبتي‬ ‫وبع�ض زمالئي الأ�ساتذة‪ ،‬وقمنا بعمل‬ ‫�إج��رائ��ي يتوخى ق���در ًا م��ن العلمية‪،‬‬ ‫ولكن ب�شكل �أمربيقي‪ ،‬جتريبي ب�سيط‪.‬‬

‫�شهادة النجا‬ ‫�سلمنا ال�سل�سلة ال��روائ�ي��ة جلورجي‬ ‫زي��دان كاملة للطلبة من ال�سنة الأوىل‬ ‫حتى الثالثة‪ ،‬حتى يف بع�ض الأق�سام‬ ‫النهائية يف الثانويات‪ ،‬وطلبنا من كل‬ ‫طالب �أو تلميذ �أن يقر�أ رواية واحدة‪،‬‬ ‫ويجيب عن ال�س�ؤال التايل» ماذا بقي‬ ‫يف ذهنك من الرواية؟ وبعد االنتهاء‪،‬‬ ‫جمعنا وثائق الطلبة والتالميذ وبد�أنا‬ ‫يف ف��رزه��ا وق ��راءت� �ه ��ا‪ ،‬ودرا�ستها‪.‬‬ ‫النتيجة يف املح�صلة‪ ،‬وال �ت��ي كانت‬ ‫جم��رد فر�ضية‪ ،‬رك��زت الإج��اب��ات على‬ ‫�أم ��ري ��ن‪� :‬أو ًال‪ ،‬ال�ترك �ي��ز ع�ل��ى امل ��ادة‬ ‫العاطفية وتو�صيفها بدقة وك�أنها هي‬ ‫ال��رواي��ة‪ .‬ثاني ًا‪ ،‬الإهمال الكلي للمادة‬ ‫التاريخية وك�أنها مادة ثقيلة على الن�ص‬ ‫وال وظيفة عملية لها‪ .‬بهذا املعنى‪ ،‬فقد‬ ‫ف�شل م�شروع جورجي زيدان كلي ًا‪ ،‬ومل‬ ‫ت�ؤد هذه الطريقة التي اعتمدت الف�صل‬ ‫بني كتلتني افرتا�ضيتني يف عمق الن�ص‬ ‫ال��واح��د‪ ،‬التاريخ والق�صة العاطفية‪،‬‬ ‫�إىل �أية نتيجة تربوية‪ .‬مل تفد العملية‪،‬‬ ‫على الرغم من نبلها‪ ،‬الطالب �أو التلميذ‬ ‫يف � �ش��يء‪ .‬ف�ق��د ك ��ان ه ��دف جورجي‬ ‫زي��دان تعليمي ًا ال �أك�ث�ر‪ ،‬م��ع افرتا�ض‬ ‫�أن ما مت تدوينه من التاريخ العربي‬ ‫�صحيح‪ ،‬فهزم امل�شروع من �أ�سا�سه‪.‬‬

‫لوركا‪ ....‬مرحلة الطفولة وامل�أ�ساة‬

‫والتي تع ُّد حمطات ال ب ّد من التوقف عندها ملعرفة املزيد‬ ‫ع��ن م��راح��ل حياة �أح��د �أه��م ال�شعراء الإ��س�ب��ان العظام‪.‬‬ ‫ومن �أجل ت�سليط املزيد من الأ�ضواء على هذا امل�شروع الذي‬ ‫ّ‬ ‫عام ون�صف مببادرة من املجل�س‬ ‫مت البدء بالعمل به قبل ٍ‬ ‫ال�سياحي التابع ملقاطعة غرناطة‪ ،‬ي��روي الكاتب ومدير‬ ‫امل�شروع �أليخاندرو فيكتور غار�سيّا قائ ًال "�أن الهدف من هذا‬ ‫امل�شروع يكمن يف متابعة �سل�سلة من الروابط التي جتمع‬ ‫بني احلياة والأعمال والأماكن التي �شهدت تطوّر ال�شاعر"‪.‬‬ ‫يف ح�ين داف��ع فيكتور غار�سيّا ع��ن اجل�ه��ود التي بذلتها‬ ‫جمموعة من الباحثني خالل تلك الفرتة بقوله "لقد كانت‬ ‫البحوث التي �أجن��زت عميقة جد ًا"‪ ،‬وما يتعلق بامل�صادر‬ ‫املتوفرة عن ال�شاعر‪ ،‬حيث متكنت هذه املجموعة من �إجناز‬ ‫"�سرية ذاتية غاية يف الأهمية"‪ ،‬مع �إنطالق املوقع‪ ،‬الذي‬ ‫يتلقى الرعاية من لدن ع�شرات امل�ؤ�س�سات‪ ،‬مبا يف ذلك معهد‬ ‫�سرفانت�س‪ ،‬وجمل�س مقاطعة غرناطة‪ ،‬وبلديات العديد من‬ ‫النواحي‪� ،‬إ�ضافة �إىل م�ؤ�س�سة فيديريكو غار�سيّا لوركا‪.‬‬ ‫وع��ن لوركا يقول لوي�س غار�سيّا مونتريو‪ ،‬مدير معهد‬ ‫�سرفانتي�س‪ ،‬ال��ذي �أ�شاد بامل�شروع كبادرة لإع��ادة ت�أريخ‬ ‫�شخ�صية ال�شاعر وامل�سرحي الغرناطي ال��ذي قتل خالل‬

‫احل��رب الأهلية الإ�سبانية‪ ،‬ب��أن��ه "الكاتب الأك�ث�ر �صيت ًا‬ ‫يف الأدب الإ� �س �ب��اين بعد �سرفانتي�س"‪ ،‬م�ضيف ًا "كان‬ ‫�سي�سعده �إ�ستعادة �شخ�صيته جل��ذب �إنتباه العامل �إىل‬ ‫ما كانت تع ُّد مدينته الأبدية"‪ .‬وي��رى غار�سيّا مونتريو‪،‬‬ ‫ال��ذي هو الآخ��ر من غرناطة‪ ،‬يف �أن الف�ضل يف توجهه‬ ‫ل�ل��أدب يعود �إىل مواطنه الأك�ث�ر �شهرة‪ ،‬ال��ذي �أك��د على‬ ‫�أنه كان " ال�سبب احلا�سم" لأن يك ّر�س جُ ّل حياته لل�شعر‪.‬‬ ‫وبالإ�ضافة �إىل الرحلة �إىل تغطي مرحلة طفولة م�ؤلف‬ ‫"يرما" و"عر�س الدم"‪ ،‬يالحظ �أن هناك م�سارين‪ ،‬يقود‬ ‫�أحدهما �إىل حياة لوركا يف مدينة غرناطة – التي عا�ش‬ ‫فيها منذ ‪ 1908‬حتى �إنتقاله �إىل م��دري��د يف ‪– 1919‬‬ ‫وم���س��ار �آخ ��ر م ��أ� �س��اوي مي��ر م��ن ب�ين ط��رق��ات "فيزنار"‬ ‫و"الفقار"‪ ،‬حيث ُقتل يف فجر يوم ‪� 18‬أغ�سط�س‪�/‬آب ‪.1936‬‬ ‫وتكت�سب �أهمية هذا امل�شروع‪ ،‬وفق ًا ملديره "من كونه يزرع‬ ‫مكان مقدّ�س"‪ ،‬بينما‬ ‫الرغبة يف �أن يجد القارئ نف�سه يف ٍ‬ ‫يرى غار�سيّا مونتريو �أن��ه ميثل ت��راث ال�شاعر‪ .‬ومن ثم‬ ‫يوم‬ ‫يخل�ص �إىل القول "يف هذه الوديان التي كانت يف ٍ‬ ‫مع�سكرات للإبادة‪ ،‬توجد هناك بقايا �إن�سان ميثل جميع‬ ‫ما‬ ‫ٍ‬ ‫ً‬ ‫�ضحايا احلرب الأهلية‪ ،‬و�أي�ضا جميع احلروب يف العامل"‪.‬‬

‫�سعد جا�سم‬ ‫َ�س ّلمني مُع ّلمي‬ ‫َ‬ ‫�شهادة النجاحْ‬ ‫� ْ‬ ‫أخذ ُتها مبتهج ًا‬ ‫� ُ‬ ‫أ�سابق الرياحْ‬ ‫ُ‬ ‫ْ‬ ‫البيت‬ ‫و�صلت‬ ‫وا ْذ‬ ‫بفرحة ر� ْ‬ ‫أيت‬ ‫ٍ‬ ‫�أُمي و�أَ�صدقائي‬ ‫بالورد �أَمطروين‬ ‫ِ‬ ‫ووالدي وجَ ّدي‬ ‫باحلب ق َّبلوين‬ ‫ِّ‬ ‫ْ‬ ‫الوردات‬ ‫ف�صارت‬ ‫ِ‬ ‫و�صارت ال ُق ْ‬ ‫بالت‬ ‫ِ‬ ‫لآلئ ًا ت�شعُّ بال�سعاد ْه‬ ‫َ‬ ‫قر ْ‬ ‫رت‬ ‫وعندها َ‬ ‫� ُ‬ ‫أنظ ُمها قالد ْة‬ ‫ُتزي ُّن ال�شهاد ْة‬


‫| رياضة عالمية | ‪9‬‬

‫ال�سبت املوافق ‪ 22‬من حزيران ‪ 2019‬العدد ‪ 4358‬ـ ال�سنة ال�ساد�سة ع�شرة‬ ‫‪Saturday.22 June.2019 No.4358 Year 16‬‬

‫فرناندو توري�س يعلن اعتزاله‬ ‫اللعب ً‬ ‫نهائيا‬ ‫وكاالت – متابعة امل�شرق‬ ‫�أعلن مهاجم �أتلتيكو مدريد الإ�سباين ومنتخب �إ�سبانيا لكرة القدم‬ ‫ال�سابق فرناندو توري�س اعتزاله اللعب نهائيا‪ .‬وقال توري�س (‪35‬‬ ‫ع��ام��ا) الفائز بك�أ�س ال�ع��امل م��ع منتخب ب�لاده ع��ام ‪ 2010‬وك�أ�س‬ ‫�أوروبا عامي ‪ 2008‬و‪ 2012‬على موقعه على تويرت "لدي �شيء مهم‬ ‫�س�أعلنه‪ .‬بعد ‪ 18‬عاما مليئة بال�شغف‪ ،‬حان الوقت لأنهاء م�سريتي‬ ‫كالعب يف املالعب"‪ .‬و�أ� �ض��اف "�س�أ�شرح ك��ل الأم ��ور يف م�ؤمتر‬ ‫�صحايف �س�أعقده االح��د يف ‪ 23‬حزيران‪/‬يونيو يف متام ال�ساعة‬ ‫العا�شرة �صباح بتوقيت اليابان"‪ .‬وكان توري�س انتقل اىل �صفوف‬ ‫�ساغان تو�سو الياباين قادما من �أتلتيكو مدريد علما ب�أنه دافع �أي�ضا‬ ‫عن �ألوان ناديي ليفربول وت�شل�سي الإنكليزيني‪ .‬و�سجل توري�س يف‬ ‫�صفوف �أتلتيكو الذي ن�ش�أ يف �صفوفه‪ 111 ،‬هدفا يف ‪ 334‬مباراة‪،‬‬ ‫و‪ 81‬هدفا يف ‪ 142‬مع ليفربول و‪ 41‬هدفا يف ‪ 172‬مع ت�شل�سي‪.‬‬

‫ت�شيل�سي يعلن عودة بيرت ت�شيك‬ ‫للفريق كم�ست�شار فني للنادي‬

‫الأوروغواي تفوت فر�صة بلوغ ربع نهائي كوبا �أمريكا بالتعادل مع اليابان‬ ‫وكاالت – متابعة امل�شرق‬ ‫فوت منتخب الأوروغ ��واي فر�صة بلوغ الدور‬ ‫رب��ع النهائي م��ن م�سابقة كوبا �أم�يرك��ا ‪2019‬‬ ‫يف ك��رة ال�ق��دم ب�سقوطه يف ف��خ ال�ت�ع��ادل ‪2-2‬‬ ‫مع اليابان امل�شاركة ببطاقة دع��وة‪ ،‬يف اجلولة‬ ‫الثانية من مناف�سات املجموعة الثالثة‪ .‬ورفعت‬ ‫الأوروغ ��واي ر�صيدها اىل ‪ 4‬نقاط بعد فوزها‬ ‫ال�ساحق على الإك � ��وادور برباعية نظيفة يف‬ ‫اجلولة االوىل‪ ،‬يف حني ك�سب املنتخب الياباين‬ ‫نقطته الأوىل يف امل�سابقة وحافظ على �آماله يف‬ ‫تخطي ال��دور الأول حيث تنتظره مباراة �ضد‬ ‫الإك� ��وادور يف اجل��ول��ة الثالثة اخلتامية علما‬ ‫بانه تعر�ض خل�سارة قا�سية يف اجلولة الأوىل‬ ‫�ضد ت�شيلي ب��أرب�ع��ة �أه���داف نظيفة‪ .‬وتخلف‬ ‫املنتخب الأم�يرك��ي اجلنوبي مرتني لكنه جنح‬ ‫يف اخلروج بنقطة و�ضعته يف ال�صدارة م�ؤقتا‬ ‫بانتظار نتيجة مباراة ت�شيلي حاملة اللقب يف‬ ‫الن�سختني املا�ضيتني م��ع االك� ��وادور يف هذه‬ ‫اجل��ول��ة‪ .‬و�أ��س��ف مهاجم منتخب الأوروغ ��واي‬ ‫وبر�شلونة الإ�سباين لوي�س �سواريز الكتفاء‬

‫فريقه بنقطة واحدة بقوله "لقد خرجنا بالتعادل‬ ‫لكننا خلقنا الفر�ص الأف�ضل يف املباراة وبالتايل‬ ‫ن�شعر باملرارة"‪ .‬وكان املنتخب الياباين تغلب‬ ‫على الأوروغ� � ��واي ‪ 3-4‬يف م �ب��اراة ودي ��ة يف‬ ‫�سايتاما يف ت�شرين الأول‪�/‬أك �ت��وب��ر املا�ضي‪.‬‬ ‫لكن املنتخب الأمريكي اجلنوبي دخل املباراة‬ ‫مر�شحا للفوز قيا�سا ب�أدائه يف املباراة الأوىل‬ ‫�ضد الإكوادور التي �سحقها برباعية نظيفة‪ ،‬يف‬ ‫ح�ين ي�شارك املنتخب الياباين بت�شكيلة جلها‬ ‫من ال��وج��وه ال�شابة ا�ستعدادا ل��دورة الألعاب‬ ‫الأوملبية التي ي�ست�ضيفها العام املقبل‪ .‬وبعد‬ ‫ان متيز العبوه بعدم الفعالية �أمام املرمى �ضد‬ ‫ت�شيلي‪� ،‬أجرى مدرب اليابان هاجيمي موريا�سو‬ ‫ت�غ�ي�يرات على ت�شكيلته الأ��س��ا��س�ي��ة م��ن خالل‬ ‫ا�شراكه مهاجم لي�سرت �سيتي الإنكليزي ال�سابق‬ ‫�شينجي �أوك ��ازاك ��ي اىل ج��اين ه�يروك��ي اكي‬ ‫على ح�ساب ايا�سي اوي��دا وتاكيفو�سا كوبو‪.‬‬ ‫وا�ستهلت االوروغ ��واي املباراة بال�ضغط على‬ ‫مرمى اليابان و�سدد �سواريز ك��رة �ساقطة من‬ ‫منت�صف امللعب مل�ست ال�ع��ار��ض��ة‪ .‬وب�ع��د لعبة‬

‫م�شرتكة رائ�ع��ة ب�ين �سواريز ومهاجم باري�س‬ ‫�سان جرمان الفرن�سي �إدين�سون كافاين والقائد‬ ‫املدافع دييغو غودين املر�شح لالنتقال �إىل �إنرت‬ ‫ميالن الإيطايل بعدما قرر ترك فريقه �أتلتيكو‬ ‫مدريد الإ�سباين‪ ،‬و�صلت الكرة اىل الأول داخل‬ ‫املنطقة لكنه �سددها �ضعيفة بني يدي احلار�س‬ ‫الياباين ايجي كاوا�شيما (‪ .)12‬ورد املنتخب‬ ‫الياباين بكرة ر�أ�سية لناومي�شي اويدا لكن حار�س‬ ‫الأوروغ� ��واي وغلطة ��س��راي ال�ترك��ي فرناندو‬ ‫مو�سلريا �سيطر عليها ب�سهولة (‪ .)16‬وتقدم‬ ‫املنتخب الياباين عندما تلقى كوجي ميو�شي‬ ‫كرة �أمامية طويلة ف�سار بها قبل ان ي�سددها يف‬ ‫ال�شباك الأوروغويانية من زاوية �ضيقة (‪.)25‬‬ ‫جدل تقنية الفيديو‪-‬‬‫بيد ان املنتخب الآ�سيوي مل ينعم طويال يهدف‬ ‫التقدم الن احلكم الكولومبي �أندري�س روخا�س‬ ‫وبعد اللجوء اىل تقنية امل�ساعدة بالفيديو (يف �إيه‬ ‫�آر)‪ ،‬احت�سب ركلة جزاء ل�صالح الأوروغواي بعد‬ ‫احتكاك ب�سيط بني كافاين و�أويدا داخل املنطقة‪،‬‬ ‫فانربى لها �سواريز مدركا التعادل (‪ .)32‬وعزز‬

‫�إدارة ريال مدريد ت�سعى للتعاقد مع‬ ‫نيمار ومبابي لأ�سباب فنية ودعائية‬ ‫وكاالت – متابعة امل�شق‬ ‫جاءت الت�صريحات التي �أدىل بها القطري نا�صر‬ ‫اخلليفي رئي�س ن��ادي ب��اري����س ��س��ان جريمان‬ ‫الفرن�سي ب�ش�أن ال�سلوكيات ال�سلبية التي يقوم‬ ‫بها عدد من جنوم الفريق ‪ ،‬وتوعده بو�ضعهم على‬ ‫قائمة االنتقال‪ ،‬لتعزز من احتمالية انتقال ثنائي‬ ‫الهجوم الربازيلي نيمار دا �سيلفا والفرن�سي‬ ‫كيليان مبابي �إىل �صفوف ن��ادي ري��ال مدريد‬ ‫الإ�سباين خالل االنتقاالت ال�صيفية احلالية‪.‬‬ ‫وك�شفت �صحيفة "ماركا" الإ�سبانية عن‬ ‫وج��ود اختالف يف وجهات النظر‬ ‫بني �إدارة النادي واجلهاز الفني‬ ‫للفريق حيال �أول��وي��ة التعاقدات‬ ‫املزمع �إبرامها هذا ال�صيف‪ ،‬حيث‬ ‫ي�ف���ض��ل امل � ��درب ال �ف��رن �� �س��ي زي���دان‬ ‫ا��س�ت�ق�ط��اب م��واط �ن��ه م�ب��اب��ي ‪ ،‬بينما‬ ‫ترغب �إدارة النادي التعاقد مع نيمار‬ ‫لأ�سباب ت�سويقية تتعلق ب�شهرة الالعب‬ ‫الكبرية داخل �أوروبا و خارجها‪ .‬وكانت‬ ‫ت�صريحات نا�صر اخلليفي قد بعثت تفا�ؤالً‬ ‫يف نفو�س جماهري ريال مدريد ‪ ،‬بعدما تعززت‬ ‫فر�صة ناديهم يف التعاقد مع النجمني نيمار‬ ‫ومبابي واالن�ضمام �إىل العب الو�سط‬ ‫البلجيكي �إدين هازارد ‪ ،‬لت�شكيل‬ ‫ث�لاث��ي هجومي ج��دي��د يف‬ ‫ت �ك��رار لن�سخة �أخ ��رى‬ ‫م��ن "اجلالكتيكو�س"‬ ‫ال ��ذي مت ت�شكيله يف‬ ‫ع��ام ‪ . 2000‬وي�أتي‬ ‫ت�صريح رئي�س النادي‬ ‫ال��ب��اري�����س��ي‪ ،‬مبثابة‬ ‫الإع �ل��ان ال �� �ص��ري��ح عن‬ ‫قبوله لبيع جن��وم فريقه‬ ‫ب ��أ� �س �ع��ار وف ��ق املعطيات‬ ‫احلالية ‪ ،‬بعدما ا�ضطر لدفع‬ ‫ق��راب��ة ن�صف م�ل�ي��ار يورو‬ ‫يف � �ص �ي��ف ع � ��ام ‪2017‬‬ ‫ل�ل�ت�ع��اق��د م��ع م �ب��اب��ي من‬ ‫نادي موناكو الفرن�سي ‪،‬‬ ‫ونيمار من نادي بر�شلونة‬

‫الإ�سباين‪� ،‬إذ يك�شف موقع "تران�سفري ماركت"‬ ‫املتخ�ص�ص يف تقييم الالعبني ب��أن قيمة نيمار‬ ‫تراجعت بنحو ‪ 100‬مليون يورو‪ .‬وكان نيمار قد‬ ‫عانى كثري ًا خالل فرتة تواجده يف نادي باري�س‬ ‫�سان جريمان الفرن�سي ‪ ،‬حيث تعر�ض للعديد‬ ‫من الإ�صابات والإيقافات ‪ ،‬ف�ض ًال عن االنتقادات‬ ‫التي طالته وفر�ضت عليه التفكري ملي ًا يف العودة‬ ‫�إىل �إ�سبانيا هرب ًا من فرن�سا و�صحافتها التي ال‬ ‫ترحم ‪� ،‬أما مبابي فقد �أكد مرار ًا و تكرار ًا‬ ‫ب� ��أن حلمه متثيل ري ��ال مدريد‬ ‫ال ��ذي يع�شقه م�ن��ذ ال�صغر‪.‬‬ ‫ي�شار اىل �أن تقارير �إعالمية‬ ‫ف��رن �� �س �ي��ة ر� �ش �ح��ت �أن��دي��ة‬ ‫ري��ال مدريد وبر�شلونة‬ ‫و مان�ش�سرت يونايتد‬ ‫ل �ل �ت �ع��اق��د م� ��ع نيمار‬ ‫لأن� �ه ��ا مت �ت �ل��ك الرغبة‬ ‫وامل���وارد املالية الكافية‬ ‫حل�سم ال�صفقة ل�صاحلها‪.‬‬

‫�سواريز �صدارته الئحة الهدافني التاريخيني‬ ‫للأوروغواي بعدما �سجله هدفه الـ‪ 58‬بفارق ‪11‬‬ ‫هدفا �أمام كافاين‪ .‬وكاد كافاين الذي �سجل باكورة‬ ‫اهدافه يف البطولة القارية يف �أرب��ع م�شاركات‬ ‫يف املباراة االوىل �ضد االك��وادور‪ ،‬مينح التقدم‬ ‫ملنتخب بالده لكن ت�سديدته ا�صطدمت بالعار�ضة‬ ‫(‪ .)35‬ويف مطلع ال�شوط الثاين احتج افراد‬ ‫املنتخب الياباين لعدم جلوء احلكم اىل تقنية‬ ‫امل���س��اع��دة بالفيديو بعد عرقلة ناكاجيما من‬ ‫قبل جيوفاين غونزاليز داخ��ل املنطقة‪ .‬واهدر‬ ‫كافاين انفرادا باحلار�س الياباين يف الدقيقة‬ ‫‪ 54‬ليدفع منتخب بالده الثمن يف الهجمة املرتدة‬ ‫التالية عندما تقدم املنتخب اال�سيوي جمددا‬ ‫ع��ن ط��ري��ق ميوجي اث��ر هجمة م��رت��دة �سريعة‬ ‫وخروج خاطئ حلار�س االوروغ��واي مو�سلريا‬ ‫(‪ .)59‬وردت الأوروغ� ��واي بر�أ�سية خلو�سيه‬ ‫خيمينيز اثر ركلة ركنية (‪ .)66‬و�ضغط املنتخب‬ ‫الأوروغوياين يف �آواخر املباراة �سعيا للخروج‬ ‫فائزا و�ضمان بطاقة الت�أهل‪ ،‬وردت العار�ضة‬ ‫ت�سديدة ل�سواريز (‪ )81‬دون �أن تتغري النتيجة‪.‬‬

‫وكاالت – متابعة امل�شرق‬ ‫�سيعود حار�س املرمى الت�شيكي برت ت�شيك اىل ناديه ال�سابق ت�شل�سي‬ ‫يف من�صب امل�ست�شار الفني بعد اعتزاله اللعب دوليا بعمر ال�سابعة‬ ‫والثالثني يف اواخ��ر ايار‪/‬مايو املا�ضي كما اعلن اجلمعة النادي‬ ‫اللندين ثالث الدوري الإنكليزي لكرة القدم‪ .‬و�سي�شغل ت�شيك دور‬ ‫املن�سق مع املديرة اجلديدة مارينا غرانوف�سكايا وهو املن�صب الذي‬ ‫بقي �شاغرا منذ رحيل مايكل اميينالو قبل حوايل �سنتني‪ .‬وا�صدر‬ ‫ت�شل�سي بيانا �أكد فيه ان "برت ت�شيك يعود اىل ت�شل�سي كم�ست�شار‬ ‫فني"‪ .‬ورد ت�شيك بقوله "�أ�شعر باالمتياز لكوين �أح�صل على هذه‬ ‫الفر�صة بالعودة اىل ت�شل�سي مرة جديدة يف حماولة خللق �أعلى‬ ‫م�ستوى من االداء ملوا�صلة جناحات الفريق يف ال�سنوات ال‪15‬‬ ‫الأخرية"‪ .‬و�أ�ضاف "�أتطلع قدما للتحدي اجلديد وامل ا�ستغالل‬ ‫معرفتي الكروية وجتربتي مل�ساعدة الفريق على حتقيق املزيد من‬ ‫النجاحات يف امل�ستقبل"‪ .‬و�أم�ضى ت�شيك ‪ 11‬مو�سما مع ت�شل�سي‬ ‫و�أح��رز يف �صفوفه ال��دوري الإنكليزي املمتاز �أربع مرات ودوري‬ ‫�أبطال �أوروب��ا مرة واحدة وال��دوري الأوروب��ي مرة واحدة اي�ضا‬ ‫قبل ان ين�ضم اىل �أر�سنال عام ‪ .2015‬وللمفارقة‪ ،‬كانت املباراة‬ ‫الأخ�يرة لت�شيك مع ار�سنال �ضد ت�شل�سي بالذات وخ�سرها فريقه‬ ‫‪ 4-1‬يف نهائي ال��دوري االوروب��ي (يوروبا ليغ) يف باكو يف ‪29‬‬ ‫ايار‪/‬مايو املا�ضي‪ .‬ورمبا �سيعمل ت�شيك مع �أحد زمالئه ال�سابقني‬ ‫وحت��دي��دا ف��ران��ك الم �ب��ارد امل��ر��ش��ح ل�ت��ويل ت��دري��ب ت�شل�سي خلفا‬ ‫للإيطايل ماوريت�سيو �ساري العائد �إىل بالده لتدريب يوفنتو�س‪.‬‬

‫�شبح اخليانة يدفع كوتينيو �صوب �سان جريمان‬ ‫وكاالت – متابعة امل�شرق‬ ‫ك �� �ش��ف ت �ق��ري��ر � �ص �ح �ف��ي �إ���س��ب��اين‪،‬‬ ‫م��وق��ف ال�برازي �ل��ي فيليب كوتينيو‬ ‫جن��م ب��ر��ش�ل��ون��ة‪ ،‬م��ن حت��دي��د وجهته‬ ‫املقبلة يف املريكاتو ال�صيفي‪ .‬ووفقا‬ ‫ل���ص�ح�ي�ف��ة "موندو ديبورتيفو"‬ ‫الإ�سبانية‪ ،‬ف ��إن كوتينيو لديه ثالثة‬ ‫عرو�ض يف ال�صيف احلايل لالنتقال‬ ‫�إىل باري�س �سان جريمان �أو ت�شيل�سي‬ ‫�أو مان�ش�سرت يونايتد‪ .‬و�أ�شارت �إىل‬ ‫�أن ��س��ان ج�يرم��ان يعد احل��ل الأك�ثر‬ ‫واق �ع �ي��ة �أم � ��ام ك��وت �ي �ن �ي��و‪ ،‬ال �سيما‬ ‫ب���س�ب��ب وج� ��ود ال �ع��دي��د من‬ ‫الالعبني الربازيليني‬ ‫مثل داين �ألفي�س‬ ‫ونيمار دا �سيلفا‬ ‫وماركينيو�س‪،‬‬ ‫بالإ�ضافة �إىل‬ ‫عودة مواطنه‬ ‫ليوناردو �إىل‬ ‫من�صب املدير‬ ‫ال ��ري ��ا�� �ض ��ي‬ ‫ل � � �ل � � �ن� � ��ادي‬

‫الفرن�سي‪ .‬و�أو��ض�ح��ت �أن كوتينيو‬ ‫مييل �إىل رف����ض ع��ر���ض اليونايتد‪،‬‬ ‫احرتاما لتاريخه ال�سابق مع الغرمي‬ ‫التقليدي ليفربول‪ ،‬بالإ�ضافة �إىل عدم‬ ‫م�شاركة ال�شياطني احلمر يف دوري‬ ‫�أب�ط��ال �أوروب ��ا خ�لال املو�سم املقبل‪.‬‬ ‫وكان يف�ضل النجم الربازيلي االنتقال‬ ‫�إىل ت�شيل�سي خلالفة البلجيكي �إيدين‬ ‫هازارد الذي وقع لريال مدريد‪ ،‬ولكن‬ ‫معاناة البلوز من عقوبة احلرمان من‬ ‫�إبرام تعاقدات خالل فرتتي االنتقاالت‬ ‫املقبلتني ت �ع��وق ال���ص�ف�ق��ة‪ .‬و�أف� ��ادت‬ ‫ال�صحيفة ب�أن بر�شلونة قد ي�ستغل‬ ‫ان�ت�ق��ال كوتينيو �إىل �سان‬ ‫جريمان كجزء من �صفقة‬ ‫عودة نيمار‪ ،‬على �شاكلة‬ ‫العر�ض ال��ذي تقدم به‬ ‫ريال مدريد ل�ضم النجم‬ ‫الربازيلي مقابل ‪130‬‬ ‫مليون ي��ورو جنبا �إىل‬ ‫جنب مع الويلزي جاريث‬ ‫بيل �أو الكولومبي خامي�س‬ ‫رودري �ج �ي��ز‪ .‬وي��دع��م فكرة‬

‫رحيل النجم الربازيلي �أن بر�شلونة‬ ‫�سيتعني عليه دف��ع ‪ 20‬مليون يورو‬ ‫لليفربول‪� ،‬إذا و�صل الالعب للم�شاركة‬ ‫يف ‪ 100‬مباراة مع البار�سا‪ .‬وارتبط‬

‫ا�سم كوتينيو بالرحيل عن "كامب نو"‬ ‫ه��ذا ال�صيف‪ ،‬بعدما ق��دم م�ستويات‬ ‫م �ت��وا� �ض �ع��ة‪ ،‬وت �ع��ر���ض ل�صافرات‬ ‫ا�ستهجان من قبل جماهري البار�سا‪.‬‬

‫�إنرت ميالن ي�صل �إىل اتفاق‬ ‫نهائي مع لوكاكو‬ ‫وكاالت – متابعة امل�شرق‬ ‫�أك��د تقرير �صحفي �إي�ط��ايل‪� ،‬أن �إن�تر ميالن و�صل �إىل اتفاق نهائي ب�ش�أن‬ ‫التعاقد م��ع البلجيكي روم�ي�ل��و ل��وك��اك��و‪ ،‬مهاجم مان�ش�سرت يونايتد‪ ،‬يف‬ ‫املريكاتو ال�صيفي‪ .‬ووفقا ل�صحيفة «الجازيتا ديللو �سبورت» الإيطالية‪ ،‬ف�إن‬ ‫جو�سيبي ماروتا املدير التنفيذي لإن�تر وبيريو �أو�سيليو املدير الريا�ضي‬ ‫تو�صال �إىل اتفاق نهائي مع لوكاكو يق�ضى بح�صوله على راتب �سنوي رفقة‬ ‫النرياتزوري يبلغ ‪ 6.5‬مليون يورو‪ .‬و�أ�شارت ال�صحيفة �إىل �أن املفاو�ضات‬ ‫بني �إنرت واليونايتد لإنهاء ال�صفقة ال تزال طويلة‪ ،‬خا�صة �أن �إدارة ال�شياطني‬ ‫احلمر تطلب احل�صول على ‪ 80‬مليون ي��ورو‪ ،‬للتخلي عن خدمات النجم‬ ‫البلجيكي‪ .‬و�أو�ضحت �أن �إدارة �إنرت ترى �أن النادي عليه التخل�ص �أوال من‬ ‫املهاجم الأرجنتيني ماورو �إيكاردي‪ ،‬ال�ستغالل �أموال ال�صفقة يف التعاقد مع‬ ‫لوكاكو‪ .‬يذكر �أن �أنطونيو كونتي‪ ،‬املدير الفني اجلديد للإنرت‪ ،‬هو من طلب‬ ‫التعاقد مع لوكاكو‪ ،‬للرهان عليه يف هجوم النرياتزوري باملو�سم اجلديد‪.‬‬


‫‪8‬‬

‫|رياضة محلية|‬

‫امليناء يخطف فوزا قاتال‬ ‫من احل�سني‬ ‫بغداد ‪ -‬امل�شرق‬ ‫خط ��ف فري ��ق املين ��اء ف ��وزا قات�ل�ا من �ض ��يفه احل�س�ي�ن‬ ‫بثالث ��ة اهداف مقاب ��ل هدف�ي�ن يف املباراة الت ��ي �أقيمت‬ ‫يف ملع ��ب الفيح ��اء مبدين ��ة الب�ص ��رة حل�س ��اب اجلولة‬ ‫الثاني ��ة والثالث�ي�ن من ال ��دوري‪ .‬املباراة �ش ��هدت �إثارة‬ ‫وندي ��ة ك ��ون فري ��ق احل�س�ي�ن ي�س ��عى النقاذ نف�س ��ه من‬ ‫الهب ��وط وباملقابل امليناء يريد م�ص ��احلة جماهريه بعد‬ ‫النتائ ��ج املخيبة‪ ،‬ومتكن امليناء م ��ن افتتاح النتيجة يف‬ ‫الدقيق ��ة ‪ ٢٩‬ع�ب�ر الالعب حممد �ش ��وكان‪ ،‬لكن احل�س�ي�ن‬ ‫عاد وبقوة فعدل ح�س�ي�ن علي النتيج ��ة بالدقيقة ‪ ٣٧‬من‬ ‫املب ��اراة وعاد نف�س الالعب لي�س ��جل ه ��دف ثاين لفريقه‬ ‫يف الدقيق ��ة ‪ ٤٢‬لينه ��ي احل�س�ي�ن ال�ش ��وط الأول متقدما‬ ‫بهدف�ي�ن مقابل ه ��دف واح ��د‪ .‬ال�ش ��وط الث ��اين انتف�ض‬ ‫املين ��اء وعاد مبكرا للتعديل النتيجة يف الدقيقة ‪ ٥٢‬عرب‬ ‫الالعب �س ��لطان جا�س ��م وا�ستمر ال�ض ��غط حتى الدقيقة‬ ‫الثالثة من الوقت بدل من ال�ض ��ائع ليحرز حممد �شوكان‬ ‫اله ��دف الثالث ليخطف امليناء ف ��وزا قاتال‪ .‬ورفع امليناء‬ ‫ر�ص ��يده للنقطة ‪ ٣٥‬يف املركز الرابع ع�ش ��ر بينما جتمد‬ ‫ر�ص ��يد احل�سني عند النقطة ‪ ٢٢‬يف املركز التا�سع ع�شر‪.‬‬

‫يو�سف �سعيد �ضمن كبار �آ�سيا‬ ‫للمو�سم القادم بعد النجاح �آ�سيويا‬

‫ال�سبت املوافق ‪ 22‬من حزيران ‪ 2019‬العدد ‪ 4358‬ـ ال�سنة ال�ساد�سة ع�شرة‬ ‫‪Saturday.22 June.2019 No.4358 Year 16‬‬

‫النفط يخطف فوزا قاتال واحلظ يلعب مع ال�شرطة �ضد احلدود‬ ‫بغداد – ميثم احل�سني‬

‫خط ��ف فريق النفط ف ��وزا قاتال من فريق‬ ‫نف ��ط اجلن ��وب يف املب ��اراة الت ��ي �أقيمت‬ ‫يف ملع ��ب ال�ص ��ناعة حل�س ��اب اجلول ��ة‬ ‫الثاني ��ة والثالث�ي�ن م ��ن ال ��دوري املمتاز‬ ‫وفاز النف ��ط بهدفني مقابل ه ��دف واحد‪،‬‬ ‫ويف مب ��اراة ثاني ��ة متك ��ن املت�ص ��در م ��ن‬ ‫حتقي ��ق ف ��وز عل ��ى احل ��دود بركلت ��ي‬ ‫ج ��زاء ليف ��وز بهدف�ي�ن مقاب ��ل ه ��دف يف‬ ‫املب ��اراة الت ��ي �أقيمت يف ملع ��ب التاجي‪.‬‬ ‫الديربي النفطي‬ ‫خط ��ف النف ��ط ف ��وزا قات�ل�ا م ��ن احلدود‬ ‫بهدف ج ��اء يف الدقيقة الثالثة من الوقت‬ ‫البدل من ال�ضائع ليح�سم املباراة بهدفني‬ ‫مقاب ��ل ه ��دف واح ��د‪ .‬املب ��اراة مل تك ��ن‬ ‫�س ��هلة و�ش ��هد تبادل هجمات وحماوالت‬ ‫للت�س ��جيل من كال الفريقني نفط اجلنوب‬ ‫ح ��اول ع�ب�ر املهاج ��م مرجتى ع ��ادل‪ ،‬لكن‬ ‫كرت ��ه م ��رت بج ��وار القائ ��م فيم ��ا حاول‬ ‫لفري ��ق النفط م ��ازن فيا�ض لك ��ن حار�س‬ ‫مرم ��ى نف ��ط اجلن ��وب متك ��ن م ��ن �أبعاد‬ ‫الك ��رة‪ ،‬ويف الدقيق ��ة ‪� 42‬أفتت ��ح مهاج ��م‬ ‫النفط فرحان �ش ��كور النتيجة بت�س ��جيله‬ ‫اله ��دف الأول‪ ،‬لك ��ن العب نف ��ط اجلنوب‬ ‫متك ��ن م ��ن تعدي ��ل النتيجة قبل �ص ��افرة‬ ‫نهاية ال�ش ��وط الأول عرب الالعب جا�س ��م‬ ‫في�ص ��ل‪ .‬يف ال�ش ��وط الث ��اين املب ��اراة مل‬

‫تهد�أ و�سعى الطرفني لتحقيق هدف ثاين‬ ‫وتك ��رر �س ��يناريو ال�ش ��وط الأول حي ��ث‬ ‫�أهدر الفريقني الهجمات التي �أتيحت لهما‬ ‫ليه ��در فرحان �ش ��كور ركلة ج ��زاء لفريق‬ ‫النف ��ط يف الدقيقة ‪ ،80‬لكن البديل حممد‬

‫داود متك ��ن من خط ��ف النقاط الثالث يف‬ ‫الدقيق ��ة الثالث م ��ن الوقت بدل ال�ض ��ائع‬ ‫بت�س ��جيله ه ��دف النف ��ط الث ��اين لتنتهي‬ ‫املباراة بهدفني مقابل هدف واحد‪ .‬ورفع‬ ‫النفط ر�ص ��يده �إىل النقطة ‪ 49‬يف املركز‬

‫اخلام�س فيما جتمد ر�صيد نفط اجلنوب‬ ‫عن ��د النقط ��ة ‪ 40‬يف املرك ��ز التا�س ��ع‪.‬‬ ‫زحف املت�صدر‬ ‫يف املب ��اراة الثانية التي �أقيمت يف ملعب‬ ‫التاج ��ي والت ��ي جمعت احلدود و�ض ��يفه‬

‫البحري يفجر مفاجئة مدوية وي�سقط نفط مي�سان‬ ‫بغداد ‪ -‬امل�شرق‬ ‫اع ��رب احلك ��م ال ��دويل ونخبة ا�س ��يا اجلديد يو�س ��ف �س ��عيد‬ ‫ع ��ن �س ��عادته بتحقي ��ق النجاح �ض ��من النخبة اال�س ��يوية بعد‬ ‫ان متت جتربت ��ي بثالث مباريات �ض ��من دوري الكرة املمتاز‬ ‫العراقي ومبلعب فران�س ��و حريري وبح�ضور مقيمني دوليني‬ ‫م ��ن ا�س ��يا وجلنة احل ��كام الدولي ��ة يف االحتاد ال ��دويل لكرة‬ ‫الق ��دم وتعت�ب�ر هي امل ��رة الثانية الت ��ي ينجح فيه ��ا حكم قادم‬ ‫م ��ن حمافظ ��ة كركوك بعد جن ��اح احلكم ال ��دويل حممود نور‬ ‫الدي ��ن االب الروحي حلكام كركوك ا�ض ��افة اىل الدعم الكبري‬ ‫م ��ن قبل جلنة احلكام يف االحت ��اد الكرة الفرعي يف املحافظة‬ ‫وبالت�أكي ��د الدعم الكبري من قبل جلنة احلكام املركزية والتي‬ ‫وقف ��ت بق ��وة مع احلك ��م العراقي و�س ��اهمت يف زيادة ن�س ��بة‬ ‫ح ��كام نخبة ا�س ��يا العراقيني وبالت�أكيد احلك ��م العراقي ميثل‬ ‫القم ��ة يف ا�س ��يا والنج ��اح ال ��ذي يحقق ��ه علي �ص ��باح ومهند‬ ‫قا�س ��م وم�س ��اعديهم ميثل جن ��اح احلك ��م العراق ��ي واالحتاد‬ ‫العراقي للكرة العراقية وحافز لبقية احلكام لتقدمي االف�ض ��ل‬ ‫ا�ض ��افة اىل عدم ن�س ��يان دور احلكم امل�س ��اعد ودور احلكمان‬ ‫ل�ؤي �ص ��بحي وجناح رحم يف نخبة ا�س ��يا وتكرميهم من قبل‬ ‫االحت ��اد اال�س ��يوي للك ��رة ا�ض ��افة اىل دور م�ؤي ��د حممد علي‬ ‫وميثم خماط وح�سني تركي وواثق مدلل وحيدر عبد احل�سن‬ ‫واك ��رم عل ��ي واب ��ن كركوك حك ��م نخبة ا�س ��يا وحام ��ل الراية‬ ‫ام�ي�ر داود واعتق ��د ان النج ��اح مرهون بدعم كب�ي�ر من جلنة‬ ‫ح ��كام الكرة يف االحت ��اد العراقي لكرة القدم وق ��د يكون زيد‬ ‫ثام ��ر وواثق حممد من نخبة ا�س ��يا اجلدد وبزيادة عدد حكام‬ ‫ا�س ��يا من العراق يعد جناح للجنة حكام الكرة وعلى را�س ��هم‬ ‫الدكتور �ص ��باح قا�س ��م واع�ض ��اء اللجن ��ة االعزاء وال نن�س ��ى‬ ‫�ش ��يخ احل ��كام رئي�س جلنة احلكام ال�س ��ابق ط ��ارق احمد يف‬ ‫احت�ض ��انه للحكام اجلدد واعطاءهم فر�صة للتقدم والتطور ‪.‬‬

‫بغداد ‪ -‬امل�شرق‬ ‫فج ��ر فري ��ق البح ��ري مفاجئ ��ة‬ ‫مدوي ��ة بفوزه عل ��ى فريق نفط‬ ‫مي�س ��ان بهدف�ي�ن مقاب ��ل ه ��دف‬ ‫واحد �ض ��من مناف�سات اجلولة‬ ‫الثاني ��ة والثالث�ي�ن من الدوري‬ ‫والت ��ي �أقيم ��ت يف ملع ��ب‬ ‫الفيح ��اء مبدين ��ة الب�ص ��رة‪.‬‬ ‫عزمي ��ة البحري بدت وا�ض ��حة‬

‫من ��ذ بداي ��ة املب ��اراة و�ض ��غط‬ ‫لتحقيق ه ��دف ينع� ��ش الفريق‬ ‫معنوي ��ا وحتقق له ��م مبتغاهم‬ ‫عرب الالعب حي ��در عبد الرحيم‬ ‫يف الدقيق ��ة ‪ ١٢‬لك ��ن اله ��دف‬ ‫دف ��ع البحري للرتاج ��ع رغم �أن‬ ‫الهدف جاء بوقت مبكر وحاول‬ ‫نفط مي�سان عرب و�سام �سعدون‬ ‫لكن كرته افتقدت للدقة وحاول‬

‫مرة اخرى عرب �أكرم رحيم لكن‬ ‫كرت ��ه عل ��ت العار�ض ��ة لينته ��ي‬ ‫ال�ش ��وط الأول بتق ��دم البحري‬ ‫به ��دف دون رد‪ .‬يف ال�ش ��وط‬ ‫الث ��اين �ض ��غط نف ��ط مي�س ��ان‬ ‫وادرك التع ��ادل يف الدقيقة ‪٦٥‬‬ ‫ع�ب�ر الالعب كرار عل ��ي ما دفع‬ ‫البح ��ري جم ��ددا لل�ض ��غط من‬ ‫اج ��ل حتقيق هدف ي�ض ��من لهم‬

‫النق ��اط الث�ل�اث وحتق ��ق ذل ��ك‬ ‫يف الدقيق ��ة ‪ ٨٥‬ع�ب�ر الالع ��ب‬ ‫حم ��زة ه ��ادي لتنته ��ي املباراة‬ ‫بف ��وز البح ��ري بهدف�ي�ن مقابل‬ ‫ه ��دف واح ��د‪ .‬ورف ��ع البحري‬ ‫ر�ص ��يده �إىل النقط ��ة ‪ ٢٠‬م ��ع‬ ‫ذل ��ك بق ��ي باملركز االخ�ي�ر فيما‬ ‫جتمد ر�ص ��يد نفط مي�س ��ان عند‬ ‫النقطة ‪ ٤٧‬يف املركز ال�ساد�س‪.‬‬

‫مدرب البحري‪� :‬سنقاتل من �أجل البقاء يف الدوري املمتاز‬ ‫بغداد – امل�شرق‬ ‫�أكد م ��درب كرة البحري عبد اليمة‬ ‫ورور �أن فريق ��ه �س ��يقاتل من اجل‬ ‫البقاء يف الدوري املمتاز وجتنب‬ ‫الهب ��وط �إىل الدرج ��ة الأوىل يف‬ ‫اجل ��والت ال�س ��ت املتبقية من عمر‬ ‫ال ��دوري‪ .‬وق ��ال ورور �أن فريقن ��ا‬ ‫كان ب�أم�س احلاجة لتحقيق الفوز‬ ‫ل ��ذا دخلن ��ا مب ��اراة نف ��ط مي�س ��ان‬ ‫بعزمية كب�ي�رة وحققنا من خاللها‬ ‫ث�ل�اث نق ��اط مهم ��ة‪ ،‬وه ��ذا الفوز‬ ‫�س ��يكون ل ��ه �أنعكا�س ��ات �إيجابي ��ة‬ ‫عل ��ى الفريق بعد تده ��ور نتائجنا‬ ‫يف اجل ��والت املا�ض ��ية‪ .‬وب�ي�ن �أن‬ ‫فري ��ق البح ��ري رغم اخل�س ��ارات‬ ‫الت ��ي تعر� ��ض له ��ا �إال �أن ��ه يق ��دم‬ ‫ك ��رة جي ��دة وي�س ��تحق �أن يقف ��ز‬ ‫يف الئح ��ة الرتتي ��ب �إىل املناط ��ق‬ ‫الدافئ ��ة لك ��ن احل ��ظ مل يحالفن ��ا‬

‫يف �أغل ��ب املباريات التي خا�ض ��ها‬ ‫الفريق‪ .‬و�أ�ش ��ار �إىل �أن املباريات‬ ‫املتبقي ��ة يف ال ��دوري �س ��تكون‬ ‫مباري ��ات ح�س ��م و�س ��نقاتل م ��ن‬ ‫خاللها ل�ض ��مان البقاء يف الدوري‬ ‫املمتاز‪ ،‬نعم �أن املهمة �ص ��عبة جدا‬ ‫لكننا عازمون على تقدمي مباريات‬ ‫كبرية وكلم ��ة الي�أ�س حذفناها من‬ ‫قامو�س ��نا �س ��ت مباري ��ات كل م ��ا‬ ‫تبق ��ى م ��ن ال ��دوري وطموحن ��ا‬ ‫ه ��و البق ��اء‪ .‬و�أو�ض ��ح �أن املباراة‬ ‫املقبلة �س ��تكون �أم ��ام فريق القوة‬ ‫اجلوية يف ملعب ال�ش ��عب الدويل‬ ‫وهي مباراة �صعبة لكننا �سندخل‬ ‫مت�سلحني باجلانب املعنوي الذي‬ ‫مي ��ر ب ��ه الفريق بع ��د الف ��وز املهم‬ ‫عل ��ى نفط مي�س ��ان‪ .‬ي�ش ��ار �إىل �أن‬ ‫البح ��ري يحت ��ل املرك ��ز ع�ش ��رين‬ ‫والأخ�ي�ر يف الئح ��ة الرتتي ��ب‬

‫ا�سود ون�سور ‪ ...‬فراعنة وملوك‬

‫�ألقاب منتخبات الأمم الأفريقية ‪2019‬‬ ‫�سامراء ‪ /‬حممد �صادق ال�سامرائي‬ ‫اطل ��ق االفارق ��ة ا�س ��ماء والق ��اب غريبة‬ ‫وعجيبة عل ��ى منتخبات بالدهم �ش ��ملت‬ ‫احليوان ��ات والطيور بجمي ��ع انواعها‬ ‫�س ��واء كان ��ت املحبوبة منه ��ا اىل النا�س‬ ‫او غ�ي�ر ذل ��ك م ��ن اال�س ��ماء االخ ��رى‬ ‫الت ��ي له ��ا عالق ��ه تاريخي ��ه بالثقاف ��ات‬ ‫ال�ش ��عبية واملواري ��ث القدمي ��ة لدى تلك‬ ‫ال�ش ��عوب فمن االفيال واال�س ��ود مرورا‬ ‫بالفه ��ود والنمور و�ص ��وال اىل الفراعنة‬ ‫واملل ��وك وه ��ذه ه ��ي حكاي ��ة املنتخبات‬ ‫االفريقي ��ة امل�ش ��اركة يف بطول ��ة كا� ��س‬ ‫االمم االفريقي ��ة ‪ 2019‬م ��ع االلق ��اب‬ ‫واال�س ��ماء املث�ي�رة الت ��ي ت�ش ��تهر به ��ا‪:‬‬ ‫املجموعة الأوىل‬ ‫م�صر ‪ -‬الفراعنة‬ ‫بخالف معظم املنتخبات االفريقية التي‬ ‫وق ��ع اختيارها على احليوان ��ات لتكون‬ ‫لقب ��ا له ��م اخت ��ار امل�ص ��ريون ان يلقب ��وا‬ ‫منتخب بالده ��م بت�س ��مية قدمية وهي (‬ ‫الفراعنة ) ن�سبة اىل احل�ضارة الفرعونية‬

‫وهو لقب يعك�س اعتزاز ال�شعب امل�صري‬ ‫بح�ض ��ارته اخلال ��دة ال�ض ��اربة يف عمق‬ ‫التاريخ وهم يف ذلك يحبون ان يظهروا‬ ‫بانهم ا�صحاب ح�ضارة فرعونية ال تقبل‬ ‫�س ��وي بالري ��ادة يف كل �ش ��يء مب ��ا يف‬ ‫ذل ��ك كره الق ��دم ويحمل �ش ��عار املنتخب‬ ‫امل�ص ��ري والبالد �ص ��ورة الن�سر الذهبي‬ ‫وقد حتف ��ظ البع�ض على لق ��ب الفراعنة‬ ‫اذ ي ��رى ه�ؤالء ان م�ص ��ر م ��رت مبراحل‬ ‫طويل ��ة ومتع ��ددة م ��ن احل�ض ��ارات‬ ‫وميكن اختيار ا�س ��م منا�س ��ب لو�ض ��عها‬ ‫احل ��ايل يو�ض ��ح حالته ��ا اال�س�ل�امية‬ ‫والعربي ��ة الت ��ي تعطيه ��ا دائم ��ا القيادة‬ ‫الكونغ ��و الدميقراطي ��ة ‪ -‬الفه ��ود‬ ‫يف بع� ��ض الأ�س ��اطري الأفريقي ��ة يعت�ب�ر‬ ‫الفه ��د هو مل ��ك الغاب ��ة ولي�س الأ�س ��د ملا‬ ‫يتمت ��ع به من الكفاءة وال�س ��رعة والقوة‬ ‫‪ ،‬وكان الفه ��د يف تاري ��خ الكونغ ��و‬ ‫ه ��و الوح� ��ش امللك ��ي‪ ،‬ويرم ��ز للق ��وة‬ ‫وال�ش ��جاعة واالعتزاز‪ .‬ويلقب منتخب‬ ‫الكونغ ��و بالفه ��ود لت�ش ��جيع الالعب�ي�ن‬ ‫عل ��ى �إظه ��ار �س ��مات وق ��درات الفهد يف‬

‫ميدان اللعب للتغل ��ب على املناف�س مهما‬ ‫كان ��ت قوت ��ه �أو مهارت ��ه وب�ي�ن الفه ��ود‬ ‫واال�س ��ود �صار خالف كبري يف الكونغو‬ ‫الدميقراطي ��ة ح ��ول اللقب ال ��ذي يحمله‬ ‫منتخ ��ب الدولة‪ ،‬فحني كان ا�س ��م الدولة‬ ‫زائ�ي�ر‪ ،‬كان لقب منتخبها ه ��و (الفهود)‬ ‫ن�س ��بة لرم ��ز الدولة ‪ ،‬وم ��ع الوقت تغري‬ ‫ا�س ��م البالد �إىل الكونغ ��و الدميقراطية‪،‬‬ ‫ومع ��ه تغ�ي�ر ا�س ��م �ش ��هرة املنتخ ��ب �إىل‬ ‫(�سيمبا) �أو الأ�سد‪ ،‬لكن املطالبة ال�شعبية‬ ‫با�ستعادة اال�سم القدمي �أعاد لقب الفهود‬ ‫جم ��ددا ملنتخب الكونغ ��و الدميقراطية‪.‬‬ ‫اوغندا ‪ -‬الكركي �أو الرافعات‬ ‫يطلق على املنتخ ��ب الأوغندي‪ ،‬الكركي‬ ‫�أو الرافع ��ات‪ ،‬وهو م�س ��تمد م ��ن الطائر‬ ‫املتواج ��د على علم �أوغن ��دا والذى يرمز‬ ‫للنعم ��ة وال�س ��كينة‪ ،‬ومت اختيار الكركي‬ ‫ب�سبب �أناقة �شكله اخلارجي ولأنه يعترب‬ ‫م ��ن �أجم ��ل �أن ��واع الطي ��ور يف �أوغندا‪،‬‬ ‫ومت اخت�ص ��ار اللقب �إىل الرافعات فقط‪،‬‬ ‫خا�ص ��ة و�أن الكرك ��ي م ��ن الطي ��ور ذات‬

‫الأقدام الرفيعة و يعترب من �أجمل �أنواع‬ ‫الطيور يف �أوغندا والذى ا�ص ��بح حمط‬ ‫اهتم ��ام كب�ي�ر يف ال�س ��نوات املا�ض ��ية؛‬ ‫لأن ��ه مه ��دد باالنقرا� ��ض ويطل ��ق اي�ض ��ا‬ ‫لق ��ب االونا�ش على املنتخ ��ب االوغندي‬ ‫ن�س ��بة �إىل الق ��وة اجل�س ��مانية الكب�ي�رة‬ ‫الت ��ي يتمت ��ع به ��ا ال�ش ��عب الأوغن ��دي‪.‬‬ ‫زميبابوي ‪ -‬املحاربني‬ ‫ال�س ��مات املمي ��زة الرئي�س ��ية للمحاربني‬ ‫ه ��ي ال�ش ��جاعة والق ��وة وروح اجلماعة‬ ‫يف �س ��بيل قه ��ر الأع ��داء‪ .‬ه ��ذه املي ��زات‬ ‫حتتاجها اي�ض ��ا املنتخب ��ات الكروية من‬ ‫اج ��ل حتقيق االنت�ص ��ارات يف عامل كرة‬ ‫القدم وتقول الأ�س ��طورة يف زميبابوي‬ ‫�إنه يف الع�صور الو�سطى كان هناك �أمري‬ ‫يدعى موتوت ��ا ذهب من �أجل البحث عن‬ ‫م�ص ��در جدي ��د للملح؛ لأن املل ��ح كان يتم‬ ‫مقاي�ض ��ته بالذهب مع ممال ��ك اجلنوب‪،‬‬ ‫وح ��ارب قبائل كانت ت�ش ��تهر با�ص ��طياد‬ ‫الأفي ��ال‪ ،‬وقاتل من �أجل امللح يف �س ��بيل‬ ‫�إنقاذ �ش ��عبه من املجاعة له ��ذا مت اطالق‬ ‫لق ��ب املحاربني على منتخب زمببابوي‪.‬‬

‫املت�ص ��در ال�ش ��رطة لع ��ب احل ��ظ دور يف‬ ‫ح�ص ��د ال�ش ��رطة النق ��اط الث�ل�اث بف ��وزه‬ ‫بهدف�ي�ن مقاب ��ل ه ��دف واحدة‪ .‬املت�ص ��در‬ ‫ال�ش ��رطة دخل املب ��اراة بنية الزحف نحو‬ ‫ت�أم�ي�ن اللقب وبعد م ��رور ‪ 20‬دقيقة على‬ ‫املباراة ح�ص ��ل فريق ال�ش ��رطة على ركلة‬ ‫ج ��زاء �س ��جل م ��ن خالله ��ا ه ��داف فري ��ق‬ ‫ال�ش ��رطة عالء عبد الزه ��رة هدف املباراة‬ ‫الأول‪ ،‬لك ��ن فري ��ق احل ��دود املجته ��د مل‬ ‫ي�ست�سلم و�ضغط من �أجل التعديل وجنح‬ ‫الالعب عبا�س �أياد بتحقيق ذلك يف الدقيقة‬ ‫‪ 38‬م ��ن املب ��اراة لينته ��ي ال�ش ��وط الأول‬ ‫بالتعادل الإيجاب ��ي بهدف لكال الفريقني‪.‬‬ ‫ركلتا جزاء‬ ‫يف ال�شوط الثاين ال�شرطة ح�صل �سريعا‬ ‫عل ��ى ركلة ج ��زاء �أخرى عن ��د الدقيقة ‪53‬‬ ‫�س ��جل م ��ن خاللها املح�ت�رف ال�س ��نغايل‬ ‫احل�س ��ن ديال ��و ه ��دف ال�ش ��رطة الث ��اين‪،‬‬ ‫و�ض ��غط احل ��دود جم ��ددا وح ��اول ع�ب�ر‬ ‫العب ��ه �ش ��ريف عب ��د الكاظ ��م واملح�ت�رف‬ ‫النيجريي رحيم اوالبي وح�صل احلدود‬ ‫على ركلة ج ��زاء يف الدقيق ��ة ‪� 64‬أهدرها‬ ‫الالع ��ب فا�ض ��ل مق ��داد لتنته ��ي املب ��اراة‬ ‫بف ��وز ال�ش ��رطة بهدف�ي�ن مقاب ��ل ه ��دف‬ ‫واحد‪ .‬وعزز ال�ش ��رطة �ص ��دارته بر�صيد‬ ‫‪ 79‬نقط ��ة فيم ��ا جتم ��د ر�ص ��يد احل ��دود‬ ‫عند النقط ��ة ‪ 37‬يف املركز الثاين ع�ش ��ر‪.‬‬

‫بطولة لتن�س العراق يف فندق‬ ‫املن�صور ميليا للمدار�س التخ�ص�صية‬ ‫بغداد – عبد الكرمي نا�صر‬ ‫ينظ ��م املركز التخ�ص�ص ��ي للتن�س التابع لوزارة ال�ش ��باب‬ ‫بطول ��ة الع ��راق للمراك ��ز التخ�ص�ص ��ية ولأعم ��ار م ��ن ‪5‬‬ ‫�س ��نوات ولغاية ‪� 14‬س ��نة وعل ��ى مالعب فندق املن�ص ��ور‬ ‫ميليا للمدة من ‪ 22‬ولغاية ‪ 25‬من �ش ��هر حزيران اجلاري‬ ‫حي ��ث وزع الالعبني ح�س ��ب الفئ ��ات العمري ��ة ‪ ,‬البطولة‬ ‫االوىل بعم ��ر م ��ن ‪ 5‬اىل ‪� 8‬س ��نوات وبطول ��ة ‪� 9‬س ��نوات‬ ‫اىل ‪� 10‬س ��نوات وبطول ��ة ‪ 11‬اىل ‪� 12‬س ��نة والبطول ��ة‬ ‫االخرية ‪ 13‬اىل ‪� 14‬س ��نة و�ستكون الدعوة عامة للجميع‬ ‫بح�ضور مباريات البطولة بقيادة حكام دوليني وحمليني‬ ‫ويك ��ون اال�ش�ت�راك ب ��دل ق ��دره ‪ 10‬االف دين ��ار ووفق ما‬ ‫اعل ��ن عنه حك ��م عام البطولة احلكم الدويل ها�ش ��م حممد‬ ‫�س ��يكون هنال ��ك م�ش ��اركة لالعب ��ي املنتخ ��ب الوطني يف‬ ‫البطولة ا�ض ��افة اىل م�ش ��اركات خارجية من نادي ال�صيد‬ ‫وامان ��ة بغ ��داد واجلي� ��ش واالرمن ��ي مم ��ا ي�ؤك ��د قيم ��ة‬ ‫البطول ��ة وقدرتها على ا�س ��تقطاب العبني من م�س ��تويات‬ ‫علي ��ا ا�ض ��افة اىل العبني املراك ��ز التخ�ص�ص ��ية يف بغداد‬ ‫واملو�صل ودياىل وبابل والعمارة والديوانية والقاد�سية‬ ‫وكربالء والنجف وامل�شاركة اجلديدة لأبناء �صالح الدين‬ ‫ولأول م ��رة وقال مدي ��ر املدار�س التخ�ص�ص ��ية يف بغداد‬ ‫واملحافظة املهند�س ف ��واح حممد ان البطولة هي الرابعة‬ ‫الت ��ي ينظمها املرك ��ز التخ�ص�ص ��ي والتي �ش ��هدت العبني‬ ‫متميزي ��ن مثل ��وا الع ��راق يف البط ��والت اخلارجية خري‬ ‫متثي ��ل واكد عل ��ى قيمة البطولة وف ��ق املعطيات اجلديدة‬ ‫بتوق ��ف عم ��ل االحت ��اد ب�أ�س ��باب مالي ��ة بع ��د ان ايق ��اف‬ ‫ن�ش ��اطات االحت ��ادات جراء وق ��ف املد امل ��ايل لالحتادات‬ ‫وان وجود مبلغ مايل لكل العب ب�سبب �صعوبة احل�صول‬ ‫عل ��ى م ��وارد مالي ��ة لنج ��اح البطول ��ة ا�ض ��افة اىل توفري‬ ‫ح ��كام متميزي ��ن وهداي ��ا تلي ��ق مب�س ��توى امل�ش ��اركني ‪.‬‬


‫ال�سبت املوافق ‪ 22‬من حزيران ‪ 2019‬العدد ‪ 4358‬ـ ال�سنة ال�ساد�سة ع�شرة‬ ‫‪Saturday.22 June.2019 No.4358 Year 16‬‬

‫| ذاكرة عراقية ‪-‬كتـــــــــــــاب األسبوع |‬

‫بغداد‪� ..‬أماكن‪ ..‬وذكريات‬ ‫من نباهة البدوي معرفة الو�سم وهو ما و�سم به اجلمل �أو غريه‬ ‫ت�أليف ‪ /‬حممد ح�سن اجلابري‬ ‫بالكي من �ضروب الأ�شكال لتتبني به كل قبيلة جمالها ودوابها‪ ،‬‬ ‫ ‬ ‫ولكل قبيلة �سمتها‪ ،‬و�سمة قبيلة "ال�صلبة" مث ًال "ال�صليب" ويزعم‬ ‫�أهل هذه القبيلة �أن �أ�صلهم من الن�صارى وميتهنون حرفة احلدادة‪ ،‬‬ ‫والكيجامة بالتنك �أو غريها لقبائل ال�صحراء‪ ،‬وه��م قان�صون‬ ‫العملة العراقية‬ ‫كانت العملة املتداولة يف العراق قبل �أن يحتله الربيطانيون‪ ,‬يقن�صون الغزالن‪ ،‬و�أدالء خريون‪ ،‬ولبا�سهم جلود الغزالن‪ ،‬وهم‬ ‫ِ‬ ‫اللرية العثمانية و�أجزاءها‪ .‬فلما دخل اجلي�ش الربيطاين بغداد ال يغريون وال ُيغا ُر عليهم‪.‬‬ ‫يف يوم ‪�11‬آذار ‪ ,1917‬انت�شر تداول الروبية الهندية وتوابعها‪,‬‬ ‫عادات لها جذور من جاهلية العرب‬ ‫وم��ا لبثت �إن �أ�صبحت عملة ال�ع��راق الر�سمية اىل �أواخ ��ر عام‬ ‫‪ ,1931‬وملا كان من ال�ضروري �إيجاد عملة خا�صة بالعراق‪ ,‬وال �أَ‪ -‬قذف ال�سن نحو ال�شم�س‪ :‬فقد كان العربي �إذا �سقطت له �سن‬ ‫�سيما وهو مقبل على االنخراط يف ع�ضوية ع�صبة الأمم وكان �أخذها بني ال�سبابة والأبهام وا�ستقبل ال�شم�س اذا طلعت وقذف‬ ‫القانون الأ�سا�سي العراقي قد ن�ص على وجوب �سك عملة وطنية بال�سن وق��ال‪" :‬يا �شم�س بدليني ب�سن �أح�سن ولتجريف ظلمها‬ ‫للدولة العثمانية‪� ,‬سعت بع�ض ال��وزارات اىل حتقيق هذه الغاية �آياتك"‪� ..‬أو يقول ايا�ؤك وهما جميع ًا �شعاع ال�شم�س‪ .‬ويف الوقت‬ ‫بع�ض ال�سعي‪ ,‬وا�ستطاعت وزارة نوري ال�سعيد �أن حتقق ذلك احلا�ضر يقول‪" :‬يا عني ال�شم�س �أعطيك �سن الزمال واعطيني �سن‬ ‫فو�ضعت قانون العملة العراقية‪ ,‬و�سكت العملة بقطعها الف�ضية الغزال‪.‬‬ ‫والنيكلية والنحا�سية‪ ,‬وطبعت الأوراق النقدية‪ ,‬وو�ضع كل ذلك ب‪ -‬اختالج العي�ش �أو رم�ش العني �أو رفيفها‪ :‬ف�أنهم كانوا اذا‬ ‫مو�ضع التداول يف �أول ني�سان ‪ 1932‬فتال�شت العملة الهندية من اختلجت عني الواحد منهم ق��ال‪�" :‬أرى من �أحبه ف��إن كان غائب ًا‬ ‫الأ�سواق بالتدريج وحل حملها الدينار ون�صفه وربعه والريال توقع قدومه‪ ،‬و�إن كان بعيد ًا توقع قربه"‪ ..‬ويقولون يف الوقت‬ ‫والدرهم والفل�س من القطع النقدية الوطنية وترتكز هذه العملة احلا�ضر "العني ترف" ويف ذلك تقول الأغنية ال�شعبية‬ ‫على وجه الأجمال اىل الباون الأ�سرتليني‪ .‬اما "الآنة" �أو كما يا عني ال ترفني‪ ..‬بطلي رفيفج‬ ‫يلفظها العامة بـ"العانة" وه��و م��ن النقد الهندي ال��ذي �أدخله بلجي بعد الفراك يبينَّ وليفج‪.‬‬ ‫الأنكليز اىل ال�ع��راق بعد االح�ت�لال مبا�شرة وظلت ه��ذه العملة ج‪ -‬تعليق �سن احل�ي��وان �أو �سن الفيل على الطفل �أو ال�صبي‪:‬‬ ‫�سارية املفعول اىل �أن مت �إ�صدار العملة العراقية امللكية يف �سنة ا�شفاق ًا عليه من العني �أو اجلان‪.‬‬ ‫‪ ,1931‬وكانت "الآنة" ت�ساوي �أربعة فلو�س‪ .‬ويف عام ‪ ,1959‬يف د‪ -‬عدم التفات اخلارج يف �سفر‪ ،‬فمن مذاهب العرب يف اجلاهلية‬ ‫عهد رئي�س الوزراء عبد الكرمي قا�سم ‪� ,‬ألغيت "الآنة" وا�ستبدلت وما بعدها �إن امل�سافر اذا خرج من بلده اىل بلد �آخر فال ينبغي‬ ‫بقطعة نقدية ت�ساوي خم�سة فلو�س‪ ..‬على �أثرها ظهرت املقولة له �أن يلتفت فانه اذا التفت ع��اد‪ .‬وه��ذه العادة ال ت��زال معروفة‬ ‫امل�شهورة بني النا�س وذلك من باب اال�ستهزاء وال�سخرية بـ"قا�سم" عند كثري من �أهل العراق‪� ،‬أعني عدم تلفت اخلارج يف �سفر لئال‬ ‫وهي‪( :‬عا�ش الزعيم‪ ..‬الز َّيد العانة فل�س)‪ ..‬واملق�صود بالزعيم هو ينعك�س عليه عزمه فيعود وال يتم ال�سفر‪ ،‬فالتلفت �أذن من �أ�سباب‬ ‫الت�شا�ؤم �أ�ضافة اىل ر�ؤية "الأعور" �أو "العطا�س"‪.‬‬ ‫عبد الكرمي قا�سم‪.‬‬ ‫ه‪ -‬ك�سر الأواين �أو رم��ي احل�ج��ارة وراء امل�سافر �أو ال�شخ�ص ‬ ‫الثقيل‪ ،‬ف�أنهم كانوا �إذا رحل ال�ضيف �أو غريه عنهم و�أحبوا �أن‬ ‫بع�ض من نوائح ن�ساء بغداد‬ ‫ال يعود‪ ،‬ك�سروا �شيئ ًا من الأواين �أو رموا حجارة وراءه‪ ،‬وهذا‬ ‫طلعنا مثل خيل بغداد ال مال ح�صلنا وال اوالد‬ ‫مما تعمله النا�س الآن‪� .‬إ�ضافة اىل انهم ير�شون الأر�ض باملاء وراء‬ ‫طلعنا مثل خيل الكرد وجملجلني بهالربد‬ ‫امل�سافر املرغوب يف رجوعه اليهم‪ .‬و�أخذها �أهل بغداد و�أ�صبحت‬ ‫طلعنا من الدنيا خ�سارة ومثل املوذن علمنارة‬ ‫من عاداتهم‪.‬‬ ‫الهُم زمان ما طبوا البالد وال �سريوا بعكود بغداد‬ ‫�أم الويل �إتئومي بالذراع مثل ال�سفينة ال�شايلة �شراع‬ ‫املكتبات اخلا�صة يف بغداد عام ‪1936‬‬ ‫وملا عدها ويل دنكت للكاع‬ ‫بنية من بطني ردتها وللكرب والعازة ردتها‬ ‫ربيتكم ماردت دنيا وال مال‬ ‫ردتكم لو وكَع حملي ولو مال‬ ‫ردتكم‪ ..‬العازات الزمان‬ ‫وثنينه‪ ،‬وحمد اويانة‬ ‫ا�شتانا‪...‬‬ ‫وكَعدنا على موكد‬ ‫َ‬ ‫لو ين�صعد لله �صعدنا‪ ...‬وجني ه�ضامينا وعدنا‬ ‫و�أكرث ه�ضامينا من خلكَنا‬ ‫حتت ال َغ َرب نفر�ش ونكَعد‬ ‫وعلى بيوت الكَطع يا مية نبعد‬ ‫�أقدم كني�سة بالعراق (مرمي العذراء)‬ ‫تقول حيثيات التاريخ لقد مت بناء هذه الكني�سة عام ‪1640‬من قبل‬ ‫الأرمن املوجودين �آنذاك يف بغداد على قطعة الأر�ض التي كان‬ ‫ال�سلطان مراد الرابع قد وهبها اىل الطائفة عام ‪1638‬وذلك تثمين ًا‬ ‫جلهود القائد الأرمني "كيورك نزاريتان" عند احتالله بغداد‪.‬‬ ‫ونتيجة لتحوير ا�سم "كيورك نزاريتان" عرف املوقع مبحلة "كوك‬ ‫نزر" حتى وقت لي�س ببعيد و�شيد الأرمن الأرثودك�س كني�ستهم‬ ‫وكر�سوها ال�سم القدي�سة‪ ،‬م��رمي ال �ع��ذراء "مرمي �أنا" ومعناه‬ ‫"الأم مرمي"‪ .‬ففي الزاوية الكائنة يف �أق�صى ج��دار الكني�سة‬ ‫ال�شرقي جت��د "كوة" حتتوي على علبة رخامية فيها ج��زء من‬ ‫ذخرية الأربعني �شهيد ًا الذين ا�ست�شهدوا �إبان ا�ضطهاد �سبا�ستيا‬ ‫"�سيواز حالي ًا" يف �أوائل االنت�شار امل�سيحي‪ ،‬ومن املعتقد ان‬ ‫كيورك نزاريتان "كوك نزر" هو ال��ذي جلب ه��ذه ال��ذخ�يرة من‬ ‫�سبا�ستيا‪ ،‬باعتباره من �أبناء تلك الديار وو�ضعها داخ��ل الكوة‬ ‫مع �سل�سلة مربوطة بالقو�س وال�شبكة املعدنية التي ت�سد فتحة‬ ‫الكوة‪ ،‬وي�شاع كما قال �أحد املعنيني ب�ش�ؤون الكني�سة �إن للزوار‬ ‫�إميان ًا ب�أن لهذه ال�سل�سلة قدرة على �إزالة همومهم‪ .‬ولقدم الكني�سة‬ ‫و�ضرورة تطوير بنائها مت بناء الكني�سة جمدد ًا من �أ�س�سها بد ًال من‬ ‫ترميمها عام ‪ .1967‬وعلى نف�س م�ساحة �أ�س�سها الأ�صلية بالإ�ضافة‬ ‫اىل �شراء قطعة الأر�ض املجاورة مب�ساحة ‪ 84‬مرت ًا مربع ًا ودجمها‬ ‫مع �صحن الكني�سة حيث مت البناء ع��ام ‪ 1970‬يف عهد املطران‬ ‫املثلث الرحمن �آ�سو غيك غازاريان‪ .‬وعند حفر الأ�س�س وجد هناك‬ ‫ال�صندوق احلجري يف الكوة الكائنة يف الزاوية الق�صية من جدار‬ ‫الكني�سة ال�شرقي وهو ثماين زوايا مزين بنقو�ش وزخارف جميلة‬ ‫�أما غطاء العلبة فمحفورة عليه باحلروف الأرمنية كتابات ي�شري‬ ‫ال�سطر الأخري منها اىل عام ‪ 1639‬وهو دليل �آحر على �إن بداية‬ ‫ت�شييد الكني�سة كان يف هذا التاريخ وملكانة الكني�سة وقد�سيتها‬ ‫فقد �شيدت الطائفة خ�لال ال���س�ن��وات الأخ�ي�رة م�ب��اين جم��اورة‬ ‫للكني�سة وذلك ل�سكنى الكاهن املقيم الذي يعنى ب��أداء الطقو�س ‬ ‫�إ�ضافة اىل عزف خم�ص�ص للزوار الذين تزدحم بهم الكني�سة يف‬ ‫موا�سم الزيارة وخا�صة يف مو�سم عيد العذراء امل�صادف يف �أقرب‬ ‫يوم �أحد من عيد االنتقال‪.‬‬ ‫الكوملند‬ ‫ويطلق عليهم �أي�ض ًا (الكولند �أو ال �ك��والت) و�أ�صلهم ق��وم من‬ ‫الرقيق ا�شرتاهم ح�سن با�شا واتخذهم بطانة خا�صة وحر�س ًا‬ ‫يعتمد عليهم يف �أيام ال�شدة‪ ،‬وقد اعتنى برتبيتهم وتثقيفهم‪ ،‬فنبغ‬ ‫منهم كثريون يف فنون احلرب وتوىل بع�ضهم �إدارة بع�ض املدن‬ ‫العراقية والأعمال احلكومية الأخرى وكان �أغلبهم من "الكرج"‬ ‫�أي من "جورجيا" فلما كرثوا وتدربوا على الأعمال احلكومية‬ ‫�سمت نفو�سهم اىل الوالية على العراق كداود با�شا‪.‬‬ ‫الو�سم عند القبائل‬

‫حوادث تاريخية‬ ‫�سنة ‪1898‬م وقعت حادثة تعترب من حوادث بغداد ال�شهرية‪ ،‬ففي‬ ‫ليلة ‪ 1898/3/18‬امليالدية قتل ال�شقي البغدادي املعروف با�سم‬ ‫"ابراهيم الرو�ضان" من قبل اجلندرمة الأتراك‪ .‬و�أ�سباب احلادثة‬ ‫كما ي�أتي كان معروف عن ابراهيم الرو�ضان‪ ،‬انه كان من ا�شجع‬ ‫رجال بغداد‪ ،‬وكان ي�سكن يف �أحد مناطق بغداد ال�شعبية الرتاثية‬ ‫من ر�صافة بغداد‪ ،‬ويف تلك الليلة وقع �صدام بينه وبني دورية من‬ ‫اجلندرمة ب�سبب اعتدائهم على �شيخ ح�سن من جريان الرو�ضان‪ ،‬‬ ‫قتل يف ال�صدام ثالثة من رجال اجلندرمة‪ ،‬عزز اجلندرمة دوريتهم‬

‫‪7‬‬

‫احللقة (‪)18‬‬

‫القومي العربي املثقف‪ ،‬حيث مت افتتاحه يف ‪ 25‬ني�سان‪ ،1935‬‬ ‫وذل��ك رد ًا على التيار الأمم��ي‪ .‬افتتح يف بغداد‪ ،‬و�أ�س�س فرعني‬ ‫و�سمي‬ ‫و�سمي (الثغر) والآخ��ر يف املو�صل‬ ‫احدهما يف الب�صرة‬ ‫َّ‬ ‫َّ‬ ‫(اجلزيرة)‪ .‬ومن بني �أع�ضاء نادي املثنى‪ ،‬الدكتور فا�ضل اجلمايل‪ ،‬‬ ‫والدكتور �صائب �شوكت‪ ،‬وفوزي القاوقجي‪ ،‬وفريد زين الدين‪ ،‬‬ ‫ودروي ����ش امل �ق��دادي (فل�سطني)‪ .‬وق��د ن�شر ه��ذا ال�ن��ادي – الذي‬ ‫ت�أ�س�س �أثناء رئا�سة يا�سني الها�شمي‪ ،‬وعندما كان ر�شيد عايل‬ ‫الكيالين وزير ًا للداخلية – من�شور ًا وكتيبات ت�ضمنت قدر ًا كبري ًا‬ ‫من الدعاية امل�ضادة لربيطانيا ولل�صهيونية‪ .‬وكان نادي "املثنى"‬ ‫يف �أول �أم��ره نادي ًا ثقافي ًا‪ ،‬وكانت الر�سالة الأوىل التي ن�شرها‬ ‫يف ه��ذا احلقل �سنة ‪ 1935‬بعنوان املدر�سة امل�ستن�صرية لأحد‬ ‫�أع�ضائه امل�ؤ�س�سني ناجي معروف‪ ،‬وثاين ر�سالة كانت للدكتور‬ ‫فا�ضل اجل�م��ايل يف ال�ترب�ي��ة‪ .‬وت�أ�س�س ال �ن��ادي كمنتدى �أدب��ي‪ ،‬‬ ‫لكنه ما لبث �إن حتول اىل منتدى �سيا�سي �ألتف حوله العاملون‬ ‫بالق�ضايا العربية وامل�ؤمنون بالقومية العربية والداعني لتحرر‬ ‫الدول العربية واحتادها‪ ،‬وقد عرف عن النادي منا�صرته للق�ضايا‬ ‫القومية والوطنية‪ ،‬ف�أيد ثورة ماي�س ‪ ،1941‬وكونت بقاياه فيما‬ ‫بعد "حزب اال�ستقالل"‪ .‬وكان رئي�س النادي هو "�صائب �شوكت"‬ ‫ونائب الرئي�س هو حممد مهدي كبة‪ ..‬ومن بني �أبرز �أع�ضائه هو‬ ‫حممد �صديق �شن�شل‪.‬‬ ‫منظمة اجلوال العربي‬ ‫وه��ي جمموعة ك�شفية تكونت �سنة ‪ ،1931‬برئا�سة دروي�ش‬ ‫املقدادي (فل�سطيني)‪ ،‬وحتت رئا�سته �أ�صبحت هذه املجموعة هي‬ ‫نواة "الفتوة" وهي منظمة �سمحت بها احلكومة يف ت�شرين الأول‬ ‫‪ .1934‬وقد تلقى الطلبة يف ال�سنوات النهائية باملدار�س الثانوية‬ ‫منذ ذلك الوقت تدريب ًا ع�سكري ًا وقد �أ�صبحت هذه املادة �إجبارية‬ ‫لكل طلبة املدار�س يف العراق مبقت�ضى قانون خا�ص ن�شر يف �أيار‬ ‫‪ .1939‬وكان �صالح الدين ال�صباغ هو املدرب العام "للفتوة"‪.‬‬

‫مكتبة حممود �شكري الآلو�سي‪.‬‬ ‫مكتبة ان�ستا�س ماري الكرملي‪.‬‬ ‫مكتبة عبا�س العزاوي‪.‬‬ ‫مكتبة حممد دروي�ش �آل عزيز‪.‬‬ ‫مكتبة عبد الرحمن النقيب‪.‬‬ ‫مكتبة يعقوب �سركي�س‪.‬‬ ‫مكتبة �ساطع احل�صري‪.‬‬ ‫مكتبة بهجت الأثري‪.‬‬ ‫�أقدم الفرق التمثيلية يف بغداد‬ ‫يف مطلع ع��ام ‪� 1927‬أل ��ف ح�ق��ي ال�شبلي "الفرقة التمثيلية‬ ‫الوطنية" من ال��ذوات عبد احلميد فخري‪ ،‬عبود ال�شاجلي‪ ،‬عبد‬ ‫احلميد اخلطيب‪� ،‬صربي الذويبي‪ ،‬عثمان ال�شيخ �سعيد‪ ،‬حميي‬ ‫الدين حممد‪ ،‬كرجي كا�شي‪� ،‬أما الأع�ضاء املمثلون الذين ا�شتغلوا‬ ‫م��ع الفرقة خ�لال ال�ف�ترة ب�ين ‪ 1927‬و‪ 1935‬منهم �أح�م��د حقي‬ ‫احللي‪ ،‬مهدي ويف‪ ،‬فا�ضل عبا�س‪ ،‬عبد الله العزاوي‪ ،‬ن�سيم عزيز‪ ،‬‬ ‫نا�صر عوين‪ ،‬عزة عوين‪ ،‬عبد العزيز علي‪ ،‬بهجت خالد‪ ،‬من�شي‬ ‫�صالح‪ ،‬عبد الهادي علي‪ ،‬ندمي حممد‪ ،‬يو�سف نقا�ش‪ ،‬عطا جميل‪ ،‬‬ ‫ابراهيم ا�سماعيل‪ ،‬ناجي �سلمان‪ ،‬عبد احلميد الدروبي‪ ،‬عبد املنعم‬ ‫الدروبي‪ ،‬ابراهيم فهمي‪ ،‬ح�سقيل قطان‪ ،‬زهدي الطويل‪ ،‬البيك‬ ‫ابراهيم‪� ،‬سليم يعقوب‪ ،‬مري الياهو‪ ،‬الياهو �سمرية‪ ،‬فوزي الأمني‪ ،‬‬ ‫�سليم بطي‪ ،‬عبد اللطيف داود‪ ،‬عبد الرحيم التكريتي‪� ،‬أوك�ست‬ ‫مرمرجي‪ ،‬عزة دان��و‪ ،‬لوي�س نا�صر‪ ،‬مديحة �سعيد‪ ،‬وغريهم من‬ ‫املمثلني واملمثالت العراقيني‪.‬‬

‫منظمة الدفاع عن فل�سطني‬ ‫ير�أ�سها ط��ه الها�شمي رئي�س الأرك ��ان ال�ع��راق��ي‪ ،‬وك��ان م��ن بني‬ ‫�أع�ضائها عبد الغفور البدري و�سليم ح�سون وفريد زين الدين‬ ‫و�أم�ين رويحة ودروي�ش املقدادي‪ .‬وكانوا جميع ًا من الأع�ضاء‬ ‫الن�شطني يف هذه املنظمة وقد ار�سلت هذه اللجنة عدة برقيات‬ ‫احتجاجية عن ح��وادث فل�سطني‪ .‬جمعية منكوبي فل�سطني َّ‬ ‫حل‬ ‫"جميل املدفعي" التي ت�شكلت حكومته �أثر �سقوط وزارة حكمت‬ ‫�سليمان يف �آب ‪ 1937‬وبت�أثري �صديقه اليهودي العراقي الرثي‬ ‫ب�أربع دوري��ات حت�صن ابراهيم الرو�ضان يف داره وهو يتبادل حاييم نثنائيل‪ ،‬هذه اجلمعية وطارد رئي�سها �سعيد احلاج ثابت‪.‬‬ ‫�إطالق الر�صا�ص معهم‪ ،‬ا�صابته ر�صا�صة يف ر�أ�سه قتل على �أثرها‬ ‫جمعية الهداية الإ�سالمية‬ ‫حيث �شيعته بغداد ت�شييع ًا مهيب ًا‪.‬‬ ‫ت�أ�س�ست يف بغداد يوم ‪ 1‬كانون الثاين ‪ ،1930‬غايتها "مقاومة‬ ‫الإحلاد والدعايات اال�سالمية بالطرق امل�شروعة"‪� .‬أ�سماء �أع�ضاء‬ ‫�أبو ن�ؤا�س‬ ‫وقبل تلك احلادثة – كما يقول التاريخ –ثمة حادثة تاريخية هيئتها امل�ؤ�س�سة‪ ،‬هم‪ :‬ال�شيخ ابراهيم ال��راوي‪ ،‬ال�سيد ا�سماعيل‬ ‫�شهرية‪ ..‬يف منطقة ‪ -‬نهر املعلى – من بغداد القدمية‪ .‬كان لل�شاعر ال��واع��ظ‪ ،‬ال�شيخ علي القرداغي‪ ،‬كمال الدين الطائي‪ ،‬ابراهيم‬ ‫– �أبو ن�ؤا�س – طائفة من الدور ميتلكها يف بغداد‪ ..‬ويف هذه عثمان‪ ،‬حممد �صالح ال�سهروردي‪ ،‬اما بعد االجازة واالنتخاب فقد‬ ‫املنطقة تعرف على اجلارية "نهروان" التي ا�شتهرت بعد ذلك يف ت�شكلت الهيئة االدارية من الرئي�س ال�شيخ ابراهيم الراوي‪ .‬نائب‬ ‫ق�صور اخلالفة العبا�سية ويف داره يف هذه املنطقة داهمه جنود الرئي�س بهاء الدين ال�شيخ �سعيد‪ .‬ال�سكرتري كمال الدين الطائي‪ .‬‬ ‫�أمني ال�صندوق ابراهيم عثمان‪ .‬الأع�ضاء‪ :‬احلاج نعمان الأعظمي‪ ،‬‬ ‫اخلليفة وا�ستعادوا اجلارية منه وحب�س بعدها زهاء ال�شهر‪!..‬‬ ‫ال�سيد طه ال��راوي‪ ،‬عبد العزيز ال�شواف‪ ،‬ال�سيد منري القا�ضي‪ ،‬‬ ‫ ‬ ‫ال�سيد عبد الكرمي ال�شيخلي‪ ،‬ال�سيد خليل الراوي‪ ،‬ال�سيد حممد‬ ‫النوادي واجلمعيات يف بغداد‬ ‫�صالح اجلرجي�س‪ ،‬ال�سيد جنم الدين الواعظ‪.‬‬ ‫نادي الت�ضامن‬ ‫ت�أ�س�س يف ‪ 24‬ني�سان ‪ 1926‬يف بغداد‪ ..‬غايته "ت�ضامن ال�شباب"‪.‬‬ ‫جمعية حماة العروبة‬ ‫الهيئة امل�ؤ�س�سة م�ؤلفة من ال�سادة املحامي حقي اجليبه جي‪� ،‬صالح‬ ‫زكي‪ ،‬فائق النق�شلي‪ ،‬كاظم ال�شماع‪ ،‬يو�سف �ضياء‪ ،‬ح�سني الرحال‪ .‬انبثقت فكرتها ع��ام ‪1938‬ع�ق��ب �شعور م�ؤ�س�سها باحلاجة اىل‬ ‫ثم ت�شكلت هيئة �إداري��ة جديدة بعد اجازته بفرتة‪ ،‬من ال�سادة‪ :‬تنظيم ق��وم��ي ي�شمل جميع الأق �ط��ار العربية وي�ضطلع مبهمة‬ ‫�أحمد عزت ال�سوز‪ ،‬حقي اجليبه جي‪ ،‬عبد العزيز الأعرجي‪ ،‬علي ت��دري��ب ال�شباب العربي على القيام بر�سالة التب�شري للوحدة‬ ‫اخلطيب‪ ،‬عبد الوهاب م�صطفى‪� .‬أغلق يف �شباط ‪" 1928‬ملخالفته العربية يف تلك الأق�ط��ار‪ .‬وق��د �أو�ضح ميثاق اجلمعية ان هدف‬ ‫النظام" لدوره يف املظاهرات التي نظمت �ضد ال�صهيوين الفريد العراق هو حتقيق الوحدة العربية‪ ،‬و�إن هذه الوحدة ال تتم �إال‬ ‫عن طريق القوة‪ ،‬وقوة العراق بجي�شه‪ .‬وال يكون اجلي�ش �أداة‬ ‫موند‪.‬‬ ‫�صاحلة للو�صول اىل الهدف �إال بتطهريه من العنا�صر الفا�سدة‬ ‫جمعية ال�شبان امل�سلمني ت�أ�س�ست عام ‪.1929‬‬ ‫نادي املثنى بن حارثة ال�شيباين‪� :‬أ�س�سته جمموعة من ال�شباب و�إيداع قياداته اىل الذين ي�ؤمنون بالقومية العربية‪..‬‬


‫‪6‬‬

‫عربي ودولي‬

‫حمتجون مت�شحون بال�سواد‬ ‫يطالبون هوجن كونك ب�سحب‬ ‫م�شروع قانون الت�سليم‬ ‫احت�شد �آالف املحتجني املت�شحني بال�سواد يف ه��وجن كونك‪ ،‬ام�س‬ ‫اجلمعة‪ ،‬بعد انق�ضاء مهلة حددوها للحكومة ل�سحب م�شروع قانون‬ ‫مثري للجدل لت�سليم املتهمني لل�صني‪ ،‬يف �أحدث موجة من االحتجاجات‬ ‫التي تع�صف باملدينة اخلا�ضعة للحكم ال�صيني‪ .‬وجتمع املتظاهرون‪،‬‬ ‫وغالبيتهم من الطلبة‪ ،‬ب�شكل �سلمي �أم��ام مبنى املجل�س الت�شريعي‬ ‫للتعبري عن غ�ضبهم و�إحباطهم من كاري الم الرئي�سة التنفيذية للمدينة‬ ‫التي طرحت م�شروع ال�ق��ان��ون قبل �أن ترجئ تنفيذه حت��ت �ضغط‬ ‫االحتجاجات العارمة‪ .‬وح��اول بع�ض املحتجني �سد ط��رق رئي�سية‬ ‫قرب مركز املدينة امل��ايل يف م�شاهد �أع��ادت �إىل الأذه��ان احتجاجات‬ ‫وقعت يف �أواخ��ر عام ‪ .2014‬وحدثت فو�ضى مرورية يف ال�ساعات‬ ‫الأوىل من اليوم اجلمعة‪ .‬وي�سمح م�شروع القانون بت�سليم املتهمني‬ ‫امل�شتبه بهم �إىل بر ال�صني الرئي�سي ومن ثم مثولهم �أم��ام املحاكم‪.‬‬

‫الهند تر�سل �سفينتني‬ ‫حربيتني �إىل اخلليج‬ ‫�أعلنت الهند �إر�سال �سفينتني‬ ‫حربيتني وزيادة الرقابة اجلوية‬ ‫يف اخل��ل��ي��ج ح��ي��ث يت�صاعد‬ ‫ال�ت��وت��ر ب�ين �إي� ��ران وال��والي��ات‬ ‫املتحدة‪ .‬ونقلت وك��ال��ة "بر�س‬ ‫تر�ست �أوف انديا" عن البحرية‬ ‫الهندية �أنّ ال�سفينتني "‪+‬اي‪ .‬ان‪.‬‬ ‫ا�س‪ .‬ت�شناي‪ +‬و‪+‬اي‪ .‬ان‪ .‬ا�س‪.‬‬ ‫وناينا‪ +‬ن�شرتا يف خليج عمان‬ ‫واخلليج لال�ضطالع بعمليات‬ ‫�أمن بحري"‪ .‬و�أ�شارت البحرية‬ ‫�إىل �أنّ ال�ه��دف "طم�أنة ال�سفن‬ ‫ال �ت��ي ت��رف��ع ع�ل��م ال�ه�ن��د وتعمل‬ ‫يف خليج ع�م��ان واخل�ل�ي��ج‪ ،‬يف‬ ‫�أع �ق��اب احل� ��وادث ذات ال�صلة‬

‫بالأمن البحري التي وقعت يف‬ ‫املنطقة"‪ .‬ويف جو من التوتر‬ ‫ال�شديد بني وا�شنطن وطهران‪،‬‬ ‫�أع � �ل� ��ن ال ��رئ� �ي� �� ��س االم �ي�رك� ��ي‬ ‫دون ��ال ��د ت��رام��ب اخل�م�ي����س �أن‬ ‫اي��ران ارتكبت "خط�أ ج�سيما"‬ ‫ب ��إ� �س �ق��اط �ه��ا ط ��ائ ��رة �أم�يرك �ي��ة‬ ‫م�سرية‪ .‬ويقول البنتاغون �إ ّنه‬ ‫جرى �إ�سقاط الطائرة يف املجال‬ ‫اجلوي ال��دويل‪ ،‬يف حني يعترب‬ ‫احل��ر���س ال �ث��وري الإي� ��راين �أنّ‬ ‫الطائرة انتهكت املجال اجلوي‬ ‫الإي��راين‪ .‬و�سبق لوا�شنطن �أن‬ ‫اتهمت �إي ��ران بامل�س�ؤولية عن‬ ‫مهاجمة �سفن يف م�ضيق هرمز‪.‬‬

‫امليلي�شيات املوالية حلكومة‬ ‫ال�سراج تدخل مرحلة التفكك‬ ‫دخلت امليلي�شيات املُ�سلحة‪ ،‬والقوات املوالية حلكومة الوفاق الليبية‬ ‫برئا�سة فائز ال�سراج‪ ،‬يف مرحلة التفكك بعد الت�صدعات الكثرية التي‬ ‫خلخلت �صفوفها على وق��ع �ضربات اجلي�ش الليبي بقيادة امل�شري‬ ‫خليفة حفرت‪ ،‬ال��ذي حقق اخ�تراق��ات ملحوظة على م�ستوى غالبية‬ ‫حم��اور القتال يف حميط العا�صمة طرابل�س‪ .‬وبعد نحو ثالثة �أ�شهر‬ ‫من العملية الع�سكرية التي �أطلقها اجلي�ش الليبي لتحرير العا�صمة‬ ‫طرابل�س‪ ،‬ب��د�أت عالمات ا�ستنزاف امليلي�شيات لعنا�صرها ومقومات‬ ‫ا�ستمرارها تتاىل تباعا‪ ،‬رغم الأموال الهائلة التي ر�صدتها لها حكومة‬ ‫ال�سراج‪ ،‬وما رافقها من دعم ع�سكري ولوج�ستي تركي وقطري بات‬ ‫مك�شوفا‪ .‬ويف �سياق ه��ذا اال�ستنزاف ال��ذي ي�ؤ�شر �إىل ق��رب انهيار‬ ‫تلك امليلي�شيات‪� ،‬أعلنت الكتيبة ‪ 185‬م�شاة‪ ،‬بقيادة العقيد حممد‬ ‫مفتاح الغدوي‪ ،‬املُنت�شرة يف العا�صمة طرابل�س‪ ،‬ان�شقاقها عن القوات‬ ‫املوالية حلكومة ال�سراج‪ ،‬وان�ضمامها �إىل �صفوف اجلي�ش الليبي‪.‬‬

‫ال�سبت املوافق ‪ 22‬من حزيران ‪ 2019‬العدد ‪ 4358‬ـ ال�سنة ال�ساد�سة ع�شرة‬ ‫‪Saturday.22 June.2019 No.4358 Year 16‬‬ ‫إيران‪ :‬نمتلك (أدلة ال يمكن إنكارها) على أن الطائرة المسيرة األمريكية اخترقت مجالنا الجوي‬

‫نيويورك تاميز‪ :‬ترامب تراجع عن تنفيذ �ضربات ع�سكرية بعدما وافق عليها‬ ‫�أكدت وزارة اخلارجية الإيرانية يف بيان‬ ‫ام�س اجلمعة �أن �إي ��ران متتلك “�أدلة ال‬ ‫ميكن �إنكارها” على �أن الطائرة الأمريكية‬ ‫امل�سرية التي �أ�سقطت اخلمي�س “كانت يف‬ ‫املجال اجلوي الإيراين”‪ ،‬خالفا ملا ت�ؤكده‬ ‫وا�شنطن‪ .‬وق��ال البيان �إن م�ساعد وزير‬ ‫اخلارجية الإي��راين لل�ش�ؤون ال�سيا�سية‬ ‫عبا�س عراقجي �أبلغ ليل اخلمي�س اجلمعة‬ ‫يف ات�صال هاتفي �سفري �سوي�سرا (تتوىل‬ ‫رع��اي��ة امل�صالح الأم��ري�ك�ي��ة) يف طهران‬ ‫“احتجاج �إيران ال�شديد” على احلكومة‬ ‫الأمريكية‪ ،‬و�أكد له �أن “هناك �أدلة ال ميكن‬ ‫�إنكارها على �أن الطائرة كانت يف املجال‬ ‫اجل���وي الإيراين”‪ .‬وك��ان��ت �صحيفة‬

‫ن�ي��وي��ورك ت��امي��ز ق��د ذك ��رت �أن الرئي�س‬ ‫الأمريكي دونالد ترامب وافق على توجيه‬ ‫�ضربات ع�سكرية لإي��ران اليوم اجلمعة‬ ‫ردا على �إ�سقاط طائرة ا�ستطالع م�سرية‬ ‫قيمتها ‪ 130‬مليون دوالر لكنه تراجع عن‬ ‫التنفيذ‪ .‬ونقلت ال�صحيفة عن م�س�ؤولني‬ ‫كبار ب��الإدارة �شاركوا يف املناق�شات �أو‬ ‫اطلعوا عليها قولهم �إن ترامب وافق يف‬ ‫البداية على �ضرب ب�ضعة �أهداف ك�أجهزة‬ ‫رادار وب�ط��اري��ات ��ص��واري��خ‪ .‬و�أ�ضافت‬ ‫�أن��ه كان من املقرر تنفيذ ال�ضربات قبيل‬ ‫فجر ال�ي��وم اجلمعة لتقليل اخلطر على‬ ‫الع�سكريني �أو ع�ل��ى امل��دن �ي�ين‪ .‬ونقلت‬ ‫ال�صحيفة عن م�س�ؤول كبري يف الإدارة‬

‫�إمام �أوغلو �سيظل كابو�س �أردوغان يف �إ�سطنبول �أو يف رئا�سيات ‪2023‬‬ ‫مع �أنه كان �شبه جمهول على ال�ساحة ال�سيا�سية رجب طيب �أردوغان‪ ،‬وي�سعى غدا الأحد ال�ستعادة نتائج انتخاباتها‪ .‬قد ال يبدو �إمام �أوغلو للوهلة‬ ‫الرتكية قبل �أ�شهر قليلة‪� ،‬أ�صبح �أكرم �إمام �أوغلو رئ��ا��س��ة بلدية �إ�سطنبول ال�ت��ي ا�ستمات حزب الأوىل ذلك املر�شح الذي يخيف املناف�سني ب�شكل‬ ‫اليوم ح�صان املعار�ضة الرئي�سي يف وجه الرئي�س العدالة والتنمية احلاكم يف تقدمي الطعون لإلغاء ا�ستثنائي‪ ،‬لكن فوزه يف االنتخابات البلدية يف‬ ‫�إ�سطنبول يف احلادي والثالثني من مار�س‪�/‬آذار‪،‬‬ ‫�أنهى �أ�سطورة حزب العدالة والتنمية الذي ال يقهر‬ ‫يف االنتخابات‪ .‬ويتوجه �سكان �إ�سطنبول جمددا‬ ‫الأح��د‪� ،‬إىل �صناديق االق�ت�راع النتخاب رئي�س‬ ‫لبلديتهم بعد �إلغاء نتائج االنتخابات ال�سابقة‬ ‫التي فاز بها �إمام �أوغلو �أمام �أردوغان الذي ي�ضع‬ ‫ك��ل ثقله يف ه��ذه املعركة ل�ضمان ف��وز مر�شحه‬ ‫رئي�س احلكومة ال�سابق بن علي يلديرمي �أقرب‬ ‫املقربني منه‪ .‬ورغ��م �صدمة املعار�ضة وتنديدها‬ ‫مبا اعتربته تدخال �سافرا من ال�سلطات الرتكية‬ ‫يف هذه النتيجة فقد قبلت على م�ض�ض بالقرار‬ ‫وا�ستعدت خلو�ض غمار االنتخابات البلدية يف‬ ‫�إ�سطنبول مرة ثانية‪ .‬ويف حال فوزه بانتخابات‬ ‫الأح ��د يف العا�صمة االقت�صادية لرتكيا‪ ،‬التي‬ ‫يعي�ش فيها ‪ 16‬مليون ن�سمة‪ ،‬فيكون �إمام �أوغلو‬

‫قد فر�ض نف�سه بالفعل على ال�ساحة ال�سيا�سية‬ ‫الرتكية‪ .‬وي�صف �إم��ام �أوغ�ل��و نف�سه بـ"رئي�س‬ ‫ب�ل��دي��ة �إ��س�ط�ن�ب��ول املعزول"‪ ،‬وي���س�ع��ى اليوم‬ ‫ال�ستعادة املن�صب ال��ذي ت�سلمه نظريا مل��دة ‪18‬‬ ‫يوما قبل �إلغاء نتائج االنتخابات الأوىل‪ .‬وال�شهر‬ ‫املا�ضي وعد �إمام �أوغلو البالغ من العمر ‪ 49‬عاما‪،‬‬ ‫بـ"ثورة" دميقراطية‪ ،‬وو�صف معركة رئا�سة بلدية‬ ‫ا�سطنبول بـ"معركة الدفاع عن الدميقراطية" يف‬ ‫تركيا‪ .‬ويف بلد اعتاد على اال�ستقطاب ال�شديد‬ ‫والهجمات املتبادلة بني ال�سيا�سيني‪ ،‬يفاجئ �إمام‬ ‫�أوغ �ل��و بخطابه اجل��ام��ع وال �ه��ادئ‪ .‬يقول بريق‬ ‫�إ��س�ين الأ��س�ت��اذ امل�ساعد يف جامعة بيلكنت يف‬ ‫�أن�ق��رة �إن �إم��ام �أوغ�ل��و "مل ي�ستخدم اخلطابات‬ ‫الإيديولوجية لت�سهيل �إ�سماع �صوته ل��دى كل‬ ‫الناخبني‪ ،‬متجنبا �إ�شاعة �أجواء ا�ستقطاب"‪ .‬ومع‬ ‫�أن �أن�صاره �أعربوا عن الغ�ضب وال�سخط على قرار‬ ‫�إلغاء انتخابه‪� ،‬سعى هو �إىل التهدئة والطم�أنة‬ ‫رافعا �شعار "كل �شيء �سيجري على ما يرام"‪.‬‬

‫جون�سون يقرتب بخطى ثابتة من رئا�سة بريطانيا‬ ‫بات وزير اخلارجية ال�سابق وعمدة بريطانيا يف‬ ‫املا�ضي بوري�س جون�سون‪ ،‬قريبا من زعامة حزب‬ ‫املحافظني وب��ال�ت��ايل رئ��ا��س��ة احل�ك��وم��ة يف اململكة‬ ‫امل �ت �ح��دة‪ ،‬ب�ع��د ت���ص��در ن�ت��ائ��ج اجل��ول��ة الأخ �ي�رة من‬ ‫الت�صويت بفارق كبري عن ثاين مناف�سيه‪ .‬وبقي من‬ ‫املر�شحني اثنني خلالفة رئي�سة ال��وزراء امل�ستقيلة‬ ‫ترييزا م��اي على زعامة ح��زب املحافظني ورئا�سة‬ ‫الوزراء ال�شهر املقبل وهما وزير اخلارجية ال�سابق‬ ‫بوري�س جون�سون امل�ؤيد لربيك�ست ووزير اخلارجية‬ ‫احل��ايل جريميي هانت‪ .‬ويف اجلولة الأخ�ي�رة من‬ ‫الت�صويت ع��زز جون�سون تقدمه بح�صوله على‬ ‫‪� 160‬صوتا من �أ�صل ‪ 313‬تاله هانت مع ‪� 77‬صوتا‪،‬‬ ‫يف ح�ين ن��ال امل��ر��ش��ح ال�ث��ال��ث وزي ��ر البيئة مايكل‬

‫غوف ‪� 75‬صوتا‪ .‬وكتب جون�سون يف تغريدة على‬ ‫�صفحته بتويرت "�إنه ل�شرف كبري ح�صويل على‬ ‫�أك�ثر من ‪ 50‬باملئة من الأ�صوات"‪ .‬و�سبق �أن فاز‬ ‫وزي��ر اخلارجية ال�سابق بفارق كبري يف اجلولتني‬ ‫ال�سابقتني من عملية انتخاب تهدف لتحديد املر�شح‬ ‫النهائي ملن�صب ال��زع�ي��م املقبل حل��زب املحافظني‬ ‫ال��ذي �سيت�سلم مفاتيح ‪ 10‬داونينغ �سرتيت وكذلك‬ ‫ق�ضية بريك�ست ال�شائكة‪ .‬وكتب هانت يف تغريدة‬ ‫"انظر يف امل�س�ؤولية امللقاة على كاهلي وهي �أن‬ ‫�أظ�ه��ر حلزبي كيف ميكننا تنفيذ خ��روج بريطانيا‬ ‫م��ن االحت ��اد الأوروب� ��ي ب��دون �إج ��راء انتخابات"‪.‬‬ ‫ويعتزم هانت الأكرث اعتداال من مناف�سه (جون�سون)‬ ‫�إع��ادة التفاو�ض ب�ش�أن اتفاق انف�صال بريطانيا عن‬

‫يفجر اخلالفات داخل ائتالف املعار�ضة ال�سودانية‬ ‫الت�صعيد ّ‬ ‫يتم�سك ائتالف احلرية والتغيري املعار�ض بفر�ض‬ ‫��ش��روط��ه ع�ل��ى املجل�س الع�سكري االن �ت �ق��ايل يف‬ ‫ال�سودان ملوحا بتحريك ال�شارع يف مظاهرات‬ ‫ليلية‪ .‬لكن اللجوء �إىل الت�صعيد ال ي�ح��وز على‬ ‫موافقة قيادات بارزة يف التحالف املعار�ض و�سط‬ ‫حديث عن ا�ستقاالت نوعية يف الطريق‪ .‬ي�أتي هذا‬ ‫يف وقت يحقق فيه املجل�س الع�سكري اخرتاقا الفتا‬ ‫خا�صة على امل�ستوى اخلارجي من خالل �إعالن رغبة‬ ‫وا�ضحة يف ت�سليم ال�سلطة �إىل املدنيني‪ ،‬و�إظهار‬ ‫جديته يف تفكيك منظومة الرئي�س املعزول عمر‬ ‫ح�سن الب�شري‪ ،‬وتربيد الأزم��ة احل��ادة التي عقبت‬ ‫ّ‬ ‫ف�ض االعت�صام قبالة مقر القيادة الع�سكرية‪ .‬وقدم‬ ‫�صالح جالل املتحدث با�سم حتالف نداء ال�سودان‪،‬‬ ‫�أح��د مكونات ق��وى احلرية والتغيري‪ ،‬ا�ستقالته‪،‬‬ ‫اخلمي�س‪ ،‬بعد انتقادات وا�سعة‪ ،‬عقب دعوته عرب‬ ‫�صفحته على في�سبوك �إىل ال�ت��وق��ف ع��ن �إط�لاق‬ ‫ت�صريحات معادية ل��دول �إقليمية �ساعدت الثورة‬

‫قوله �إن الطائرات كانت حملقة وال�سفن‬ ‫ك��ان��ت يف م��واق�ع�ه��ا‪ ،‬لكن مل تنطلق �أية‬ ‫�صواريخ عندما �صدر لها �أمر باملغادرة‪.‬‬ ‫وقالت نيويورك تاميز �إن قرار الرجوع‬ ‫املفاجئ �أوقف ما كان �سي�صبح ثالث عمل‬ ‫ع�سكري لرتامب �ضد �أه��داف يف ال�شرق‬ ‫الأو� �س��ط م�شرية �إىل �أن��ه ��ض��رب مرتني‬ ‫�أهدافا يف �سوريا يف ‪ 2017‬و‪ .2018‬ومن‬ ‫غري الوا�ضح ما �إذا كان قرار �شن هجمات‬ ‫على �إي��ران ما زال قائما‪ ،‬ح�سبما ذكرت‬ ‫ال�صحيفة التي قالت �إن من غري املعروف‬ ‫هل �ألغيت ال�ضربات ب�سبب رجوع ترامب‬ ‫عن ر�أي��ه �أم نتيجة قلق الإدارة من �أمور‬ ‫تتعلق باللوجي�ستيات �أو اال�سرتاتيجية‪.‬‬

‫على الب�شري بينها م�صر وال�سعودية والإم��ارات‪،‬‬ ‫باعتبار �أن الت�صعيد �ضدها يف غري م�صلحة ال�شعب‬ ‫ال�سوداين‪ .‬و�أرجع م�صدر قريب من قوى احلرية‬ ‫والتغيري خبايا اال�ستقالة �إىل “�إ�صرار بع�ض‬ ‫الأحزاب على توجيه التظاهرات املناوئة للمجل�س‬ ‫الع�سكري نحو ال�سفارات الأجنبية‪ ،‬وكان ذلك مثار‬ ‫انتقاد علني م��ن قبل ال�ق�ي��ادي امل�ستقيل (�صالح‬ ‫جالل)‪ ،‬باعتبار �أنها ت�ؤثر على عالقات قوى احلرية‬ ‫والتغيري مع اخل��ارج‪ ،‬وت ��ؤدي �إىل نتائج �سلبية‬ ‫على اجلاليات ال�سودانية هناك”‪ .‬و�أ�ضاف امل�صدر‬ ‫�أن ذلك مل يلق قبوال من جانب بع�ض قيادات حزب‬ ‫امل�ؤمتر ال�سوداين واحلزب ال�شيوعي‪ ،‬امل�شاركني‬ ‫يف التحالف‪ ،‬وطالب كالهما ج�لال باحلديث عن‬ ‫نف�سه فقط ولي�س با�سم حتالف ن��داء ال�سودان‪،‬‬ ‫ال��ذي ي�ضم �أطيافا �سيا�سية وع�سكرية خمتلفة‪،‬‬ ‫م��ا دف�ع��ه �إىل ت�ق��دمي ا�ستقالته‪ ،‬وه��ي ر�سالة �إىل‬ ‫حزب الأم��ة القومي الذي يعد جالل �أحد قياداته‪.‬‬

‫ال�شارع الأمازيغي يتهي�أ لرد قوي على قيادة اجلي�ش اجلزائري‬ ‫يتهي�أ ال�شارع الأمازيغي يف اجلزائر للرد املنا�سب على ر�سائل الرجل الأول يف‬ ‫امل�ؤ�س�سة الع�سكرية �أحمد قايد �صالح يف امل�سرية ال�شعبية الثامنة ع�شرة من‬ ‫احلراك املنتظرة يف العا�صمة وخمتلف مدن وحمافظات البالد‪ ،‬بعد اال�ستفزاز‬ ‫الذي تعر�ض له �أن�صار الهوية الأمازيغية‪ ،‬على خلفية احل�ضور الالفت للراية‬ ‫الرببرية يف االحتجاجات‪ .‬و�إذ مل يو�ضح اجلرنال قايد �صالح‪ ،‬يف كلمته امللقاة‬ ‫يف مقر الناحية الع�سكرية الثالثة‪ ،‬املق�صود بالراية‪� ،‬إن كانت تلك املحمولة من‬ ‫طرف �أن�صار حركة ا�ستقالل القبائل (ماك) �أم الراية التي ت�شتهر بها منطقة القبائل‬ ‫بو�سط البالد وبع�ض �ضواحي العا�صمة‪ ،‬ف�إن ر�سائله تركت غ�ضبا كبريا يف ال�شارع‬ ‫الأمازيغي‪ .‬وو�صف نا�شطون �سيا�سيون وفاعلون يف احلراك ال�شعبي كلمة قائد‬ ‫�أرك��ان اجلي�ش بـ”االنحراف غري امل�سبوق يف خطاب امل�ؤ�س�سة الع�سكرية”‪،‬‬

‫واعتربوها م�ؤ�شرا خطريا على ا�ستفزاز املنطقة جلرها �إىل مواجهات مع ال�سلطة‬ ‫لفر�ض �أجندة معينة‪ ،‬حيث مل ي�سبق لقيادة اجلي�ش �أن اجنرت �إىل اخلو�ض يف‬ ‫هكذا م�سائل ح�سا�سة وخطرية‪ .‬و�شدد اجلرنال قايد �صالح على �أن “للجزائر راية‬ ‫واحدة ا�ست�شهد لأجلها مليون ون�صف مليون �شهيد و�أن ح�ضور قلة قليلة برايات‬ ‫�أخ��رى هو تهديد للوحدة الوطنية وحماولة الخ�تراق احل��راك ال�شعبي”‪ ،‬ومل‬ ‫يو�ضح �إن كان يق�صد بذلك راية احلركة الرببرية االنف�صالية �أم الراية الأمازيغية‪.‬‬ ‫وفيما ت�صاعدت حدة التحذيرات من �إث��ارة ق�ضايا الهوية والتنوع الثقايف يف‬ ‫الظروف احل�سا�سة التي متر بها البالد‪ ،‬دعا نا�شطون على �شبكات التوا�صل‬ ‫االجتماعي �إىل التعبئة ال�شاملة من �أج��ل رد ق��وي على ما و�صفوه بـ”مزاعم‬ ‫و�أغ��را���ض قائد �أرك��ان اجلي�ش يف �إث��ارة �صراع هوياتي خطري يف املجتمع”‪.‬‬

‫االحتاد الأوروبي الذي مت التو�صل �إليه يف نوفمرب‪/‬‬ ‫ت�شرين الثاين املا�ضي مع بروك�سل واملتعلق بت�أجيل‬ ‫بريك�ست واملقرر يف ‪� 31‬أكتوبر‪/‬ت�شرين الأول �إذا‬ ‫وافق القادة الأوروبيون على ذلك‪ ،‬لكنه م�ستعد �أي�ضا‬ ‫ملغادرة االحتاد الأوروبي بدون اتفاق �إذا رف�ض قادة‬ ‫االحت��اد �إع��ادة التفاو�ض‪ .‬وخ�لال الأ�سابيع املقبلة‬ ‫�سيجول املر�شحان النهائيان يف جميع �أنحاء البالد‬ ‫لعر�ض برناجميهما على ‪� 160‬ألفا من �أع�ضاء حزب‬ ‫املحافظني و�سيكون عليهم اختيار �أحدهما بحلول‬ ‫�أواخ��ر يوليو‪/‬متوز‪ ،‬لكن يبدو م�ستوى الت�شويق‬ ‫باهتا‪ .‬وكتبت �صحيفة ذي غ��اردي��ان �أن��ه "بالن�سبة‬ ‫لغالبية زمالئه (النواب املحافظني) �أ�صبح الآن �شبه‬ ‫حتمي �أن جون�سون �سيكون رئي�س الوزراء املقبل"‪.‬‬


‫ال�سبت املوافق ‪ 22‬من حزيران ‪ 2019‬العدد ‪ 4358‬ـ ال�سنة ال�ساد�سة ع�شرة‬ ‫‪Saturday.22 June.2019 No.4358 Year 16‬‬

‫| شخصيات |‬

‫‪5‬‬

‫عبد الأمري الأع�سم‪ ..‬املفكر العراقي الذي �آوى الفل�سفة بعد �أن كانت �شريدة‬ ‫ت��ويف املفكر والباح��ث العراقي البارز الدكتور عبدالأمري الأع�س��م عن‬ ‫عم��ر ‪ 79‬عاما �إثر نوبة قلبية‪ .‬وبرحيله خ�س��ر الع��راق والعامل العربي‬ ‫أثرت املكتبة العربية ب�أكرث من ‪ 40‬كتابا‪ ،‬منها‪“ :‬ابن‬ ‫قامة فل�سفية كبرية � َ‬ ‫الريون��دي يف املراجع العربية احلديثة”‪�“ ،‬أبو حيان التوحيدي‪ ..‬كتاب‬ ‫املقاب�سات”‪“ ،‬مقاربات فل�سفية يف ت�شريح العقل عند العرب”‪“ ،‬امل�صطلح‬ ‫الفل�سف��ي عند العرب”‪“ ،‬درا�سات يف اال�ست�شراق”‪“ ،‬من تاريخ الفل�سفة‬ ‫العربية يف الإ�سالم”‪“ ،‬الر�سائل الفل�سفية ال�صغرى”‪ ،‬و”من �أعالم الفكر‬ ‫العراقي املعا�صر”‪.‬‬ ‫عواد علي‬ ‫ول� � َد ع�ب��د الأم�ي�ر الأع �� �س��م ع��ام ‪ 1940‬يف منطقة‬ ‫الكاظمية ببغداد‪ ،‬و�أكمل درا�سته اجلامعية ال ّأولية‬ ‫يف ج��ام�ع��ة ب �غ��داد‪ ،‬ون ��ال ��ش�ه��ادة املاج�ستري من‬ ‫ق�سم ال��درا��س��ات الفل�سفية بجامعة الإ�سكندرية‪،‬‬ ‫وال��دك �ت��وراه يف الفل�سفة م��ن جامعة كامربيدج‬ ‫بربيطانيا حتت �إ�شراف امل�ست�شرق ال�شهري �آرثر‬ ‫ج��ون �آرب���ري‪ ،‬رئي�س ق�سم ال��درا��س��ات ال�شرقية‪.‬‬ ‫يع ّرف الأع�سم يف كتابه “�أبو حيان التوحيدي‪..‬‬ ‫ك �ت��اب املقاب�سات” ع�ل��ى الفيل�سوف التوحيدي‬ ‫ع�بر ح��رك��ة ن���ش��ر امل �� �ص��ادر ال �ق��دمي��ة ال �ت��ي بد�أها‬ ‫م�ن��ذ ال �ق��رن ال�ث��ام��ن ع���ش��ر‪ ،‬ع��دد م��ن امل�ست�شرقني‬ ‫والباحثني الغربيني يف الرتاث العربي‪ ،‬وال �سيما‬ ‫امل�ست�شرقني‪ .‬ويلفت انتباهنا �إىل �أن الدرا�سات‬ ‫ال�ت��ي تناولت التوحيدي يف ال�ق��رن الع�شرين مل‬ ‫تعطه حقه‪ ،‬نظرا �إىل تركيزها على البعد الأدبي‬ ‫م��ن ��ش�خ���ص�ي�ت��ه‪ ،‬ف �ه��و ف�ي�ل���س��وف �أوال و�أخ �ي��را‪،‬‬ ‫وال جت��وز درا� �س��ة �أدب ��ه وم��ؤان���س��ات��ه وحواراته‬ ‫ومقاب�ساته �إال بو�صفها ن�صو�صا فل�سفية ت�ستخدم‬ ‫الأدب والنرث و�أ�ساليب لغوية للتعبري عن ذاتها‪.‬‬ ‫وي ��ؤك��د الأع �� �س��م �أن ال�ت��وح�ي��دي ي �ق��دم يف كتابه‬

‫“املقاب�سات” تاريخا وتوثيقا للأفكار الفل�سفية‬ ‫ال �ث �ق��اف �ي��ة والأدب � �ي� ��ة ال��ت��ي ك��ان��ت م �ن �ت �� �ش��رة يف‬ ‫ال��دوائ��ر الثقافية يف ب �غ��داد‪ ،‬دون �أن يعني ذلك‬ ‫�أن ال �ت��وح �ي��دي مل ي�ب��ث فل�سفته وحت�ل�ي�لات��ه يف‬ ‫م�ط��اوي ال�ك�ت��اب‪ ،‬فهو فيل�سوف يعر�ض فل�سفته‬ ‫بطريقة فريدة متزج بني الأدب والفكر والأ�سلوب‬ ‫الفني‪ ،‬كما �أنه م��ؤرخ للحركة الفكرية يف ع�صره‪،‬‬ ‫و�شخ�صية التوحيدي ه��ي م��زج ب�ين ه��ذا وذاك‪.‬‬ ‫وي �ح �ت��وي امل�ق��اب���س��ات ع�ل��ى ن�ق��ا��ش��ات وح� ��وارات‬ ‫حول مو�ضوعات فكرية وفل�سفية وكالمية كثرية‪،‬‬ ‫حيث يتوقف عند احل��وارات التي تتعلق بالعالقة‬ ‫بني املنهج والنحو‪ ،‬كما يتوقف عند مو�ضوعات‬ ‫الفل�سفة اليونانية وم ��دى تقبلها يف الأو�ساط‬ ‫الثقافية العربية الإ�سالمية‪ ،‬وال �سيما املناق�شات‬ ‫ال �ت��ي دارت ح ��ول ال�ط�ب�ي�ع��ة وم ��ا ب�ع��د الطبيعة‪،‬‬ ‫والأخالق وال�سيا�سة والعلوم والزهد والت�صوف‪.‬‬ ‫ح ��اول ع �ب��دالأم�ير الأع���س��م يف كتابه “امل�صطلح‬ ‫الفل�سفي عند العرب”‪ ،‬النظر يف بع�ض ر�سائل‬ ‫احل��دود وال��ر��س��وم‪ ،‬ودرا�ستها وحتقيقها حتقيقا‬ ‫عامليا‪ ،‬وه��ي “احلدود” لكل من جابر بن حيان‪،‬‬

‫يو�سف املنيالوي‪ ..‬غنى لل�سلطان‬ ‫عبد احلميد فمنحه الني�شان املجيدي‬ ‫“يو�سف خفاجي املنيالوي” هو من�ش ٌد ومغن م�صري‪ ،‬ولد‬ ‫يف ع��ام ‪ ،1850‬وقيل ‪ .1847‬لقب ب”املنيالوي” ن�سبة‬ ‫�إىل منيل ال��رو��ض��ة ب��ال�ق��اه��رة‪� ،‬سافر �إىل الأ��س�ت��ان��ة �سنة‬ ‫‪ 1888‬وغنى لل�سلطان “عبد احلميد” ف�أنعم عليه بالني�شان‬ ‫املجيدي ‪.‬‬ ‫حياته‬ ‫ك��ان وال��ده يعمل ب��ال��زراع��ة‪� ،‬أدخ��ل ابنه “يو�سف” كتاب‬ ‫لتحفيظ القر�آن‪ ،‬على �أمل �أن ي�صبح من علماء الدين‪� .‬أخذ‬ ‫يف بداية عهده الإن�شاد عن ال�شيخ “حممد عبد الرحيم”‬ ‫ال�شهري ب”امل�سلوب”‪ ،‬ثم �أخ��ذ الغناء عن امللحن “حممد‬ ‫عثمان”‪ ،‬وال�شيخ “خليل حمرم”‪ ،‬ثم ظهر نبوغه يف هذا‬ ‫الفن‪ ،‬بالإ�ضافة �إىل �أن��ه ك��ان يتمتع ب�صوت جميل رخيم‪،‬‬ ‫وب�ع��د �أن ا�شتهر “يو�سف املنيالوي” كمطرب ومن�شد‪،‬‬ ‫غنائه لأدوار “حممد عثمان”‬ ‫وخا�صة يف‬ ‫و”عبده احلامويل”‪ ،‬وكان‬ ‫“يو�سف املنيالوي” قد‬ ‫ع��ا��ص��ره�م��ا يف �أواخ� ��ر‬ ‫�أيامهما ‪.‬مل ت�ستطع رغبة‬ ‫وال ��ده يف �أن ي�ك��ون من‬ ‫خريجي الأزه��ر ال�شريف‬ ‫�أن تثنيه ع��ن امل�ضي قدما‬ ‫يف جمال الإن�شاد‬ ‫واالب� �ت� �ه ��ال‬ ‫ا لد يني ‪،‬‬ ‫ورمب ��ا‬

‫وافق والده يف نهاية املطاف على هذا الأمر ل�سببني‪� ،‬أولهما‪،‬‬ ‫�أنه عكف على الإن�شاد الديني و�أداء االبتهاالت الدينية فر�أى‬ ‫�أنه بذلك �سوف يقدم خدمة جليلة للإ�سالم‪ ،‬فدور املبتهل �أو‬ ‫املن�شد ال يقل �أهمية عن دور عامل الدين‪� .‬أما ال�سبب الثاين‬ ‫الذي �أدى بوالد “يو�سف املنيالوي” للموافقة علي دخوله‬ ‫ه��ذا امل�ج��ال الفني‪ ،‬ن�صيحة بع�ض املحيطني ل��ه باملوهبة‬ ‫الفائقة التي ميتلكها ولده‪ ،‬وبالتايل �سلكه هذا املجال يعني‬ ‫�شهرة وماال وخدمة للإ�سالم يف ذات الوقت‪ ،‬ودور م�ؤثر يف‬ ‫احلياة الثقافية امل�صرية يف هذه الآونة‪ ،‬هكذا وافق والده‬ ‫وبد�أ ت�شجيعه والوقوف وراءه لإدراك التفوق والنجاح يف‬ ‫هذا املجال ‪ .‬ثم بد�أ ال�شيخ “يو�سف املنيالوي” يف تلحني‬ ‫الق�صائد‪ ،‬وذاع��ت �شهرته يف تلحينها وغنائها‪ ،‬و�أ�صبح‬ ‫م�شهورا يف �أفق الفن املو�سيقي امل�صري‪ ،‬حتى و�صل �أجره‬ ‫�إىل ‪ 100‬جنيه يف الليلة‪ ،‬وملا طبعت �أغانيه على �أ�سطوانات‬ ‫ع��ام ‪ 1908‬ك��ان يكتب ل��ه لقب خا�ص ه��و (�سمع امللوك)‪.‬‬ ‫وم��ن �أه��م الق�صائد الدينية التي غناها ال�شيخ “يو�سف‬ ‫املنيالوي” ق�صيدة “�سلطان العا�شقني” لـ”احل�سن بن‬ ‫عمرو بن الفار�ض"‪ .‬من �أ�شهر �أغانيه «جددي يا نف�س حظك»‬ ‫و «قبل ما هوى اجلمال» و «حامل الهوى تعب» و «فتكات‬ ‫حلظك»‪ ،‬ولعل �أ�شهر �أغانيه كانت �أغنية «البلبل» والتي كان‬ ‫�إذا طلب منه �أ�صحاب الفرح ما �أن يغنيها‪ ،‬ا�شرتط عليهم‬ ‫�أن يدفعوا له ‪ 20‬جنيها ذهبيا ف��وق قيمة العقد ال��ذي كان‬ ‫يف الغالب ‪ 100‬جنيه‪ .‬كتاب‪« :‬يو�سف املنيالوي مطرب‬ ‫النه�ضة العربية‪ ،‬ع�صره وف ّنه”‪ ،‬ال�صادر عن دار ال�ساقي‪،‬‬ ‫ت�أليف “فريدريك الغراجن” و”حم�سن �صوَّه” و”م�صطفى‬ ‫�سعيد”‪ ،‬يحاول التعريف بال�شيخ “يو�سف املنيالوي”‪،‬‬ ‫وب�سريته ال�شخ�صية والفنية‪ ،‬وت�سليط ال�ضوء على جوانب‬ ‫من ع�صره‪ ،‬واملدر�سة الفنية التي اندرجت فيها جتربته و ُع ّد‬ ‫وتق�صي خ�صائ�ص فنه ومالمح‬ ‫�أحد ممثليها البارزين‪،‬‬ ‫ّ‬ ‫مذهبه اجلمايل‪.‬ويو�ضح “فريدريك الغراجن”‬ ‫و”حم�سن �صوّ ه” و”م�صطفى �سعيد”‪� ،‬أن من‬ ‫العوائق الذاتية واملو�ضوعية التي تعر�ضوا لها‬ ‫عدم متكنهم برغم اجلهد اجلبار املبذول‪ ،‬من احل�صول‬ ‫على جميع �أ�سطوانات املنيالوي التي �سجلها‪ ،‬ف�ض ًال عن‬ ‫�أن بع�ض الأ�سطوانات التي ح�صلوا عليها‪ ،‬مل تكن يف‬ ‫حالة جيدة ‪ .‬ويرى رئي�س م�ؤ�س�سة التوثيق والبحث يف‬ ‫ق�صار” يف مقدمته القيمة‬ ‫املو�سيقى العربية “كمال كرمي ّ‬ ‫للكتاب �أن �إخ��راج ذلك الر�صيد ال�ضخم ل”املنيالوي” من‬ ‫دائ��رة الظل التي زج به فيها بدعوى كونه ر�صيد ًا قدمي ًا‬ ‫متحفي ًا ميت ًا عفا عنه الزمن ووىل عهده‪ ،‬ليتبو�أ مكانته‬ ‫يف دائ ��رة ال���ض��وء ب�صفته ر��ص�ي��د ًا كال�سيكيا �أ�صيال‬ ‫قابال للإحياء �سواء عن طريق �أدائ��ه ب�صورة حترتم‬ ‫جمالياته اخلا�صة‪� ،‬أم باعتباره مرجع ًا �أ�سا�سي ًا ال غنى‬ ‫عنه ملن ال يريد من املنتجني وامل�ستهلكني مع ًا االكتفاء‬ ‫بلون «مو�سيقي» واحد من�سوخ بل مم�سوخ م�سخ ًا من‬ ‫بع�ض �أ�شكال املو�سيقى الرتفيهية الغربية التي هي �أكرث‬ ‫�أ�شكال املو�سيقى ابتذا ًال حتى بني �أهلها‪ ،‬مل ّفعة بدعاوى‬ ‫اجلدة واحلداثة واخلفة وال�سرعة والعاملية‪.‬‬

‫وفاته‬

‫ويف عام ‪ 1911‬رحل ال�شيخ “يو�سف املنيالوي” بعد‬ ‫�أن ترك ذكرى طيبة يف عامل الغناء‪.‬‬

‫اخل ��وارزم ��ي‪ ،‬اب ��ن ��س�ي�ن��ا‪ ،‬ال� �غ ��زايل‪ ،‬و”احلدود‬ ‫والر�سوم”للكندي‪ ،‬و�ضم �إليها “كتاب املبني يف �شرح‬ ‫�ألفاظ احلكماء واملتكلمني” ل�سيف الدين الآمدي‪،‬‬ ‫وحققها حتقيقا ي�شهد له بالرباعة الفائقة والقدرة‬ ‫العجيبة‪ ،‬و�أو� �ض��ح �أهميتها يف تطور امل�صطلح‬ ‫الفل�سفي‪ ،‬فجاء عمله �أ�صيال‪ ،‬لأنه ميهد لو�ضع املعجم‬

‫الفل�سفي �أوال‪ ،‬ولو�ضع املعجم العربي الكبري ثانيا‪.‬‬ ‫وو�ضع الأع�سم يف كتابه “مقاربات فل�سفية يف‬ ‫ت�شريح العقل عند العرب” خال�صة فكره وخرباته‬ ‫املتنوعة بالعقل العربي‪ ،‬وامل�شاريع الفكرية العربية‬ ‫امل�ع��ا��ص��رة و�أع�لام �ه��ا ال�ك�ب��ار‪ ،‬و�أع �م��ل يف ك��ل ذلك‬ ‫عقليته الفل�سفية اجلادة‪ ،‬ور�ؤيته النقدية من �أجل‬

‫الك�شف عن �أوجه الق�صور العديدة يف فكرنا العربي‬ ‫املعا�صر مبا تنطوي عليه من م�شروعات �أو حماوالت‬ ‫فل�سفية‪� .‬إن جممل الأبحاث يف هذا الكتاب تدور حول‬ ‫مركزية العقل عند العرب‪ ،‬مبختلف الأوجه الفكرية‬ ‫التي يتداولها املفكرون العرب يف زماننا‪ .‬ومل يكن‬ ‫الق�صد من هذه الأبحاث‪ ،‬كما يقول يف مقدمته‪� ،‬أن‬ ‫تروج مل�شروع فكري معني‪ ،‬بقدر االهتمام بالك�شف‬ ‫ّ‬ ‫عن م�سائل بدت له يف �أوق��ات متباينة �أنها بحاجة‬ ‫�إىل بحث ب�ه��دف الإج��اب��ة ع��ن �إ�شكالية حم��ددة‪.‬‬ ‫ودخ��ل الأع�سم يف كتابه الأخ�ير “من �أع�لام الفكر‬ ‫ال�ع��راق��ي املعا�صر”‪ ،‬ال���ص��ادر ع��ام ‪ ،2017‬ف�ضاء‬ ‫م�ع��رف�ي��ا ج��دي��دا ل�ي���س� َّ�ج��ل ان �ط �ب��اع��ات��ه وق ��راءات ��ه‬ ‫وذك��ري��ات��ه ع��ن جم�م��وع��ة مم��ن ع � ّده��م �أع�ل�ام��ا يف‬ ‫الفكر من العراقيني‪� ،‬سواء ممن تتلمذ عليهم �أو‬ ‫مم��ن رافقهم وزاملهم يف ن�شاطه الفكري وعمله‬ ‫الأك��ادمي��ي‪ .‬ومم��ا يلفت النظر �أن��ه اخ �ت��ار بينهم‬ ‫البع�ض من تتلمذوا عليه‪ ،‬وه��ذا االختيار‪ ،‬ح�سب‬ ‫ر�أي ال �� �ش��اع��ر ح�م�ي��د ��س�ع�ي��د‪ ،‬دل �ي��ل مو�ضوعية‬ ‫وموقف �أخالقي‪ ،‬لي�س يف هذا االختيار فح�سب‪،‬‬ ‫بل يف جميع من اختارهم وكتب عنهم من الأعالم‪.‬‬ ‫وكان الأع�سم مدققا �إىل حد كبري يف من كتب عنهم‪،‬‬ ‫فلم يخبط خبط ع�شواء‪ ،‬وما ا ّدعى معرفة ب�شخ�ص‬ ‫وه��و لي�س على متا�س ب��ه‪ ،‬حياتيا �أو فكريا‪ ،‬ومل‬ ‫يعتمد على رواي��ات الآخرين‪ ،‬وكان منفتحا فكريا‬ ‫و�أخالقيا‪ ،‬وه��و يكتب عن ه ��ؤالء الأع�ل�ام‪ ،‬وفيهم‬ ‫من كان على خالف معه‪ ،‬فكرا �أو موقفا‪ .‬كما �أنه مل‬ ‫يق ّيد خياراته ب�أي قيد‪� ،‬سوى حدود مو�ضوعيته‪،‬‬ ‫فقد م ّثل ه�ؤالء الأعالم �أجياال خمتلفة‪ ،‬وهم من مدن‬ ‫عديدة وانتماءات فكرية متباينة قد تكون متناق�ضة‪.‬‬ ‫رحل املفكر عبدالأمري الأع�سم‪ ،‬لكنه خ ّلف م�ؤلفات‬ ‫ت�شكّل مراجع �أ�سا�سية لكل الباحثني وامل�شتغلني يف‬ ‫الفل�سفة‪ ،‬التي �آواها بعد �أن كانت �شريدة‪ ،‬على حد‬ ‫تعبري زميله املفكر العراقي الراحل مدين �صالح‪.‬‬

‫�سيمون دي بوفوار‪� ..‬ساهمت يف التنظري للن�سوية‬ ‫وانزعجت من ال�شيخوخة‬

‫ول��دتْ “�سيمون دي بوفوار” يف ‪ 1908‬يف باري�س‪،‬‬ ‫كانت �أثناء طفولتها ملتزمة ديني ًا وقد كانت تنوي �أن‬ ‫تكون راهبة‪ ،‬وبعد �أن اجتازت امتحان البكالوريا يف‬ ‫الريا�ضيات والفل�سفة يف عام ‪ 1925‬در�ست الريا�ضيات‬ ‫يف معهد “�سينت ماري”‪ ،‬ودر�ست بعد ذلك الفل�سفة يف‬ ‫جامعة “ال�سوربون”‪ ،‬ب��د�أت “�سيمون دي بوفوار”‬ ‫وظيفتها كمعلمة يف مدر�سة ثانوية يف “مار�سيليا” عام‬ ‫‪ 1931‬ثم انتقلت �إىل “لي�سي بري” يف روي��ن‪ .‬ن�شرت‬ ‫“�سيمون دي بوفوار” روايتها الأوىل “املدعوة” يف‬ ‫عام ‪ ،1943‬يف نهاية احلرب العاملية الثانية ت�شاركت‬ ‫“�سيمون دي بوفوار” و”�سارتر” يف حترير �صحيفة‬ ‫(يل ت��ان مودرن�س) وه��ي �صحيفة �سيا�سية �أ�صدرها‬ ‫“�سارتر” مع “موري�س مريلو بونتي” و�آخرين‪ .‬وكانت‬ ‫“بوفوار” ت�ستخدم ال�صحيفة لرتقى ب�أعمالها وتكت�شف‬ ‫�أفكارها الفل�سفية �أوال ً ب�أول قبل حتويلها �إىل مقاالت‬ ‫وكتب الحقاُ وظلت حمررة يف ال�صحيفة حتى وفاتها‪،‬‬ ‫وقد ن�شرت ف�صوال كاملة من كتابها اجلن�س الآخ��ر يف‬ ‫هذه ال�صحيفة قبل �أن حتولها لكتاب‪ ،‬يف ‪ 1949‬و�أتى‬ ‫اجل��زء ال�ث��اين يف �شهور قليلة بعد اجل��زء الأول يف‬ ‫فرن�سا‪ .‬يف ع��ام ‪ 1981‬كتبت كتابها “وداع ًا �سارتر”‬ ‫ويحوي ذكريات م�ؤملة عن �سنوات “�سارتر” الأخرية‪،‬‬ ‫وذك��رت يف مقدمته ب��أن��ه ه��و الكتاب الوحيد ال��ذي مل‬ ‫يقر�أه “�سارتر” قبل ن�شره‪ ،‬وبعد وفاته قامت بن�شر‬ ‫ر�سائل “�سارتر” لها مع بع�ض التعديالت لتجنب م�شاعر‬ ‫بع�ض املقربني ممن ال يزالون �أحياء‪ .‬يف حوار معها يف‬ ‫�صحيفة “ذا باري�س ريفيو” عام ‪� ،1965‬أجرته “مادلني‬ ‫غوبيل” ترجمة “�أحمد �أبو اخلري” تقول “�سيمون دي‬ ‫بوفوار عن الكتابة‪“ :‬من ال�صعب �إعادة النظر يف تاريخ‬ ‫اخلداع‪ ،‬فالرغبة للكتابة قدمية‪ ،‬حيث‬ ‫املرء دون قليل من ِ‬ ‫�أنني كتبت الق�ص�ص يف الثامنة من عمري‪ ،‬ولكن معظم‬ ‫الأطفال فعلوا نف�س الأمر‪ ،‬وهذا ال يعني بال�ضرورة �أن‬ ‫الكتابة‪ ،‬يف حالتي‪ ،‬من املحتمل �أن املوهبة‬ ‫لديهم موهبة ِ‬ ‫ظهرت ب�سبب فقدان العقيدة الدينية‪ ،‬ومما هو م�ؤكد‬ ‫�أ ّنه عند قراءة ال ُكتب التي �أثرت ّ‬ ‫يف ب�شدة‪ ،‬مثل رواية‬ ‫جورج �إليوت “طاحونة على نهر ِفلو�س”‪ ،‬وقتها �أردت‬ ‫وب�شكل غري اعتيادي �أن �أكون مثلها‪ ،‬الكاتبة التي �سيتم‬ ‫قراءة ُكتبها‪ ،‬ال ُكتب التي �س ُتبهر القراء وت�ؤثر فيهم‪ ..‬منذ‬ ‫الطفولة ودرا�سة الأدب الإجنليزي �شغف بالن�سبة يل‪،‬‬ ‫حيث �أن �أدب الطفل يتواجد ب�صورة �أكرث جاذبية داخل‬ ‫الأدب الإجنليزي‪ ،‬عمّا هو موجود عليه داخل الفرن�سي‪.‬‬ ‫�أحببت قراءة “�ألي�س يف بالد العجائب”‪“ ،‬بيرت بان”‪،‬‬ ‫“جورج �إليوت”‪ ،‬وحتى “روزاموند ليمان”‪� ..‬أح�سد‬ ‫احلياة اجلامعية الإجنليزية‪ ،‬ف�أنا ع�شت يف منزل مل‬ ‫�أمتلك فيه غرفة خا�صة‪ ،‬يف احلقيقة‪ ،‬مل يكن ل��ديّ �أي‬ ‫�شيء على الإط�لاق وعلى الرغم من �أن احلياة مل تكن‬ ‫حرة‪ ،‬فلقد �سُ ِمح يل باخل�صو�صية‪ ،‬وبدا يل �أن هذا �أمر‬ ‫رائ��ع‪ .‬وعن العمل على الرواية تقول‪“ :‬كما تعلمني‪،‬‬ ‫مل �أكتب رواية خالل ع�شر �سنوات‪ ،‬وتخلل ذلك �أوقات‬ ‫عملت فيها على املذكرات‪ ،‬على �سبيل املثال‪ ،‬عندما كتبت‬ ‫“املاندرينز”‪ ،‬خلقت ال�شخ�صيات واجلو املُحيط بتيمة‬ ‫محُ ��ددة‪ ،‬وخطوة بخطوة ت�شكلت احلبكة‪ ،‬ولكن عامة‪،‬‬ ‫�أبد�أ ِكتابة الرواية قبل العمل على احلبكة‪ .‬وعن يومها‬ ‫تقول “�سيمون دي بوفوار”‪“ :‬دائمًا �أن��ا يف عُجالة‬

‫من الأم��ر من �أج��ل املواظبة على العمل‪ ،‬وبرغم ذلك‪،‬‬ ‫فب�شكل عام �أكره بداية اليوم‪ .‬يف البدء �أ�شرب ال�شاي‪،‬‬ ‫وبعدها يف حوايل العا�شرة وحتى الواحدة �أعمل على‬ ‫ق��دم و�ساق‪ .‬من ث�مّ‪� ،‬أجال�س �أ�صدقائي‪ ،‬وعندما ت�أتي‬ ‫ال�ساعة اخلام�سة م�ساء‪� ،‬أع��اود العمل وا�ستمر حتى‬ ‫التا�سعة‪ .‬لي�س لديّ �أية �صعوبة يف معاودة العمل مرة‬ ‫�أخرى يف امل�ساء‪ .‬مث ًال‪ ،‬عندما تغادرين‪� ،‬س�أقر�أ الأوراق‬ ‫(الأب �ح��اث)‪ ،‬ورمب��ا �أذه��ب للت�سوق‪ .‬حقيقة‪ ،‬يف معظم‬ ‫الأحيان‪ّ � ،‬إن للعمل متعة‪� ..‬أقابل �سارتر كل ليلة وغالبًا‬ ‫عند وقت الغداء‪ .‬عامة �أعمل يف مكانه وقت الظهرية‪..‬‬ ‫�إذا كان العمل ي�سري على ما يُرام‪� ،‬أق�ضي ربع �أو ن�صف‬ ‫�ساعة �أق��ر�أ ما كتبته يف اليوم ال�سابق‪ ،‬و�أق��وم ببع�ض‬ ‫الت�صحيحات‪ .‬وبعدها �أبد�أ من مكان توقفي‪ .‬وملعاودة‬ ‫العمل مرة �أخرى‪ ،‬ال بد �أن �أقر�أ ما كتبته‪� ..‬أعمل كل يوم‬ ‫فيم عدا �شهرين �أو ثالثة‪ ،‬هم �شهور الإج��ازة‪ ،‬وب�شكل‬ ‫ع��ام‪ ،‬عندما �أ�سافر ال �أعمل على �أي �شيء مطل ًقا‪� .‬أقر�أ‬ ‫قلي ًال ج �دًا خ�لال ال�سنة‪ ،‬وعندما �أ�سافر خ��ارج البالد‬ ‫�أخ��ذ معي حقيبة كبرية ممتلئة بالكتب‪ ،‬كتب مل ي ُكن‬ ‫ل��ديّ الوقت لأق��ر�أه��ا‪ .‬ولكن �إذا كانت الرحلة �ست�ستمر‬ ‫ملدة �شهر �أو ‪� 6‬أ�سابيع‪ ،‬فعندها �أ�شعر بعدم االرتياح‪،‬‬ ‫خا�صة �إذا ُكنت ب�ين ِكتابني‪ ،‬حيث �أنغم�س يف امللل‪،‬‬ ‫عندما �أك��ون عاطلة عن العمل‪ ..‬ال �أع��رف كيف ميكنني‬ ‫الكتابة على الآلة الكاتبة‪ ،‬ولكن لديّ اثنني من ال�ضاربني‬ ‫ِ‬ ‫عليها‪ ،‬والذين ينجحون يف فك �شفرات ما �أكتبه‪ .‬عندما‬ ‫�أعمل على الن�سخة الأخ�يرة للكتاب‪� ،‬أن�سخ املخطوط‪.‬‬ ‫�أنا حري�صة جدًا على بذل جهد كبري‪ ،‬لذا كتاباتي تقريبًا‬ ‫وا�ضحة ومقروءة ‪ .‬وعن احلب والن�ساء ت�ضيف‪“ :‬على‬ ‫الرغم من ُكل �شيء‪ ،‬فال�سبب يف ذلك يرجع �إىل �أن الن�ساء‬ ‫يعطني �أكرث ما بداخلهن عند احلب‪ ،‬فمعظمهن ال ميلكن‬ ‫�أ�شياء �أخرى ت�ستوعب م�شاعرهن‪ .‬رمبا لأن لديهن قدر‬ ‫�أكرب مما يُعترب �أ�سا�س را�سخ للحب �أال وهو التعاطف‪.‬‬ ‫�أو رمبا من املمكن لأنني �أوظف نف�سي بكل �سهولة داخل‬ ‫الن�ساء عك�س الرجال‪ ،‬لذا ف�شخ�صياتي الن�سائية �أكرث‬ ‫ث��راء من ال�شخ�صيات الذكورية‪� ..‬أظهرت الن�ساء كما‬ ‫هن‪ ،‬كجن�س منق�سم‪ ،‬ولي�س كما يحب �أن ّ‬ ‫يكن عليه ‪.‬وعن‬ ‫كتابها “�أنا و�سارتر واحلياة” حيث ظهر “�سارتر”‬ ‫للمرة الأوىل ك�إن�سان‪ ،‬تقول‪“ :‬قمت بذلك عن ق�صد‪ .‬مل‬ ‫يكن يريدين �أن �أكتب عنه‪ .‬ويف النهاية‪ ،‬عندما ر�أى‬ ‫�أنني حتدثت عنه بالطريقة التي فعلتها‪� ،‬أعطاين مطلق‬ ‫احل��ري��ة‪ ..‬يتعر�ض لهجوم عنيف م��ن النقاد لأ�سباب‬

‫�سيا�سية‪ .‬ف�سارتر هو الرجل املعار�ض بعنف للطبقة‬ ‫التي ُو ِلد فيها‪ ،‬ومن بعدها اعتربته خائن ًا‪ .‬هذه الطبقة‬ ‫التي لديها امل��ال وت�شرتي ال ُكتب‪ ،‬ل��ذا فموقف �سارتر‬ ‫مُتناق�ض حيالها‪ .‬هو كاتب مُعاد للربجوازية‪ ،‬مقروء‬ ‫من قبل الربجوازيني ويُعجب به كواحد من منتجاتهم‪.‬‬ ‫ل��دى ال�برج��وزاي�ين احتكار للثقافة‪ ،‬ويعتقدون �أنهم‬ ‫قد �أعطوا امليالد ل�سارتر ويف نف�س الوقت‪ ،‬يكرهونه‬ ‫لأ ّنه هاجم الربجوازية‪ .‬وعن احلديث عن ال�شيخوخة‬ ‫واع �ت �ق��اد ب�ع����ض ال �ن �ق��اد وال� �ق ��راء‪� ،‬أن �ه��ا حت��دث� ِ�ت عن‬ ‫ال�شيخوخة بطريقة ب�شعة تو�ضح‪“ :‬ال يُحب الكثري‬ ‫من النا�س ما �أقوله‪ ،‬لأ ّنهم يريدون �أن ي�ؤمنوا ب�أن كل‬ ‫فرتات احلياة مُبهجة‪ ،‬و�أن الأطفال �أبرياء‪ ،‬واملتزوجني‬ ‫حدي ًثا �سعداء‪ ،‬وكبار ال�سن يف هدوء واطمئنان‪ .‬متردت‬ ‫على مثل هذه املفاهيم ط��وال حياتي‪ ،‬ومما ال �شك فيه‬ ‫ب��أن هذه هي احلقيقة يف الوقت الراهن‪ ،‬بالن�سبة يل‬ ‫وكرب ال�سن‪ ،‬ولكن بداية ال�شيخوخة‬ ‫لي�ست ال�شيخوخة ِ‬ ‫متثل‪ -‬حتى �إذا كان الفرد لديه كل املوارد التي يحتاجها‪،‬‬ ‫امل�شاعر‪ ،‬العمل الذي يتعني عليه القيام به‪ -‬تغيري ًا يف‬ ‫وج��ود الفرد‪ ،‬تغيري ًا يتجلى بفقدان �أرق��ام مهولة من‬ ‫الأ�شياء‪ .‬و�إذا مل يكن املرء �آ�س ًفا خل�سارتهم‪ ،‬فهذا لأنه مل‬ ‫ي ُكن يُحبهم‪� .‬أعتقد �أن النا�س التي ُتقد�س ال�شيخوخة �أو‬ ‫املوت ال�سريع‪ ،‬فهم �أنا�س ح ًقا ال يحبون احلياة‪ .‬بطبيعة‬ ‫ميكنك �أن تقولني �أن ُكل‬ ‫احلال‪ ،‬يف هذه الأيام بفرن�سا‬ ‫ِ‬ ‫�شيء على ما يُرام‪ُ ،‬كل �شيء جميل‪ ،‬مبا يف ذلك املوت”‪.‬‬ ‫هذه الر�سائل من ربيع عام ‪ ،1929‬من كتاب”�شاهد على‬ ‫حياتي‪ :‬ر�سائل جان بول �سارتر ل�سيمون دي بوفوار‪،‬‬ ‫‪ ،"1939 – 1926‬حيث ك��ان “جان ب��ول �سارتر” ذو‬ ‫الأربعة والع�شرين عامًا يك ُتب ل”�سيمون دي بوفوار”‬ ‫ق�ص ِتهما الغراميَّة‬ ‫ذات الواحد والع�شرين عامًا‪ ،‬يف فجر َّ‬ ‫ُ‬ ‫انتظرت �أن �أكتب‬ ‫‪.‬فتاتي ال�صغرية العزيزة‪ .‬لوقت طويل‬ ‫ِلك‪ ،‬يف امل�ساء بعد واحدة من تلك ال ُنزهات مع الأ�صدقاء‬ ‫التي �س�أ�صفها عن قريب يف “هزمية”‪ ،‬ذاك النوع حيث‬ ‫يكون العامل لنا‪ ،‬وقد � ُ‬ ‫أردت �أن �أُح�ضر ِلك فرحة املُنت�صر‬ ‫قدميك كما فعلوا يف عهد ملك ال�شم�س‪،‬‬ ‫و�أ�ضعها حتت‬ ‫ِ‬ ‫ولك َّنني عندما �أتعبُ من ال�صراخ �أذه��ب دائمًا للنوم‪،‬‬ ‫واليوم �أنا �أقوم بهذا لأ�شعر بل َّذة ال تعرفينها بعد‪ ،‬ل َّذة‬ ‫التحوُّل فج�أة من ال�صداقة للحُ ب‪ ،‬من القوَّة للر َّقة؛ هذه‬ ‫الليلة �أُحب ِِّك بطريقة مل تعرفيها بي بعد‪ ،‬ف�أنا ُ‬ ‫ل�ست مُتعبًا‬ ‫من ال�سفر وال ملفوف برغبتي بح�ضورك‪� ،‬أنا �أحرتف‬ ‫حُ بِّي ل� ِ�ك و�أح��وِّ لُ��ه داخلي كجزء مُت� ِّأ�صل م ِّني؛ يحدُث‬ ‫ه��ذا �أكث��ر بكثري مم��ا �أع�ت�رف ب��ه ل� ِ�ك ول�ك��ن ن ��ادرًا و�أنا‬ ‫إليك‪ ،‬حاويل �أن تفهميني؛ �أنا �أُحب ِِّك بينما �أنتبه‬ ‫�أكتبُ � ِ‬ ‫أحببتك بب�ساطة يف تولوز‪ ،‬والليلة‬ ‫للأ�شياء اخلارجيَّة‪ِ � ،‬‬ ‫أنت يل‬ ‫�‬ ‫ف‬ ‫مفتوحة‪،‬‬ ‫والنافذة‬ ‫ُّك‬ ‫ِ‬ ‫�أُحب ُِّك كم�ساء ربيعي‪� ،‬أُحب ِ‬ ‫والأ�شياء يل َّ‬ ‫ولكن حُ بِّي ِلك يُعدِّل الأ�شياء حويل و ُتعدِّل‬ ‫الأ��ش�ي��اء ح��ويل حُ � ِّب��ي ل� ِ�ك‪.‬ف�ت��ات��ي ال�صغرية العزيزة‪،‬‬ ‫�صك يف ال�صداقة‪ ،‬فابحثي عن ال�صدق‬ ‫�‬ ‫أخربتك ما ين ُق ِ‬ ‫ِ‬ ‫ً‬ ‫تحُ‬ ‫و�إن مل جتدي �شيئا فحوِّ يل لهرني بون والذي ال بينه‬ ‫بعد الآن �إىل �صديق‪�.‬أُحب ُِّك بكل قلبي وروحي‪.‬‬ ‫وفاتها‬ ‫ماتت “�سيمون دي بوفوار” يف عمر ال�سابعة والثمانني‬ ‫جراء معاناتها من االلتهاب الرئوي يف باري�س‪ ،‬ودفنت‬ ‫بجانب “�سارتر” يف باري�س‪.‬‬


‫‪4‬‬

‫ملفات وقضايا‬

‫ال�سبت املوافق ‪ 22‬من حزيران ‪ 2019‬العدد ‪ 4358‬ـ ال�سنة ال�ساد�سة ع�شرة‬ ‫‪Saturday.22 June.2019 No.4358 Year 16‬‬

‫اتفاقية الجزائر واألسرار الكاملة النهيار الحركة الكردية املسلحة يف آذار ‪1975‬‬

‫كتاب يف حلقات‬

‫احللقة (‪)25‬‬

‫بعد توقيع اتفاقية اجلزائر‪ ..‬عرب (‪� )135‬ألف كردي احلدود العراقية‬ ‫�إىل �إيــــران و(‪� )90‬ألـــف ًا �آخرون ا�ست�سلمــــوا للحكومــة العراقيــة‬ ‫ت�أليف ‪� /‬شامل عبدالقادر‬ ‫االهداء‬

‫إلى أرواح جميع العراقيين الذين سفحت دماؤهم فوق‬ ‫ربايا كردستان دفاعا عن حقوق الشعب الكردي‪.‬‬

‫امل�ؤلف‬

‫َ‬ ‫ا�ستغرق احلديث املقرر بني �صدام وال�شاه وقتا اطول ب�سبب الرتجمة‬ ‫التي كان بومدين يقوم بها من العربية اىل الفرن�سية وبالعك�س‪.‬‬ ‫�شعر بومدين باالحراج امام عيون االخرين من اع�ضاء الوفد فاخذ‬ ‫بيدي �صدام وال�شاه اىل خارج القاعة ويف �سيارة متوا�ضعة –رينو‬ ‫‪ -16‬جل�س �صدام وال�شاه يف املقعد اخللفي وجل�س بومدين بجانب‬ ‫ال�سائق وانطلقت ال�سيارة اىل مكان مل نعرفه حيث متت ت�سوية‬ ‫النقاط العالقة‪ ..‬يف اليوم التايل ويف قاعة امل�ؤمتر اعلن الرئي�س‬ ‫اجل��زائ��ري عن ح��دث ه��ام‪ :‬االتفاق بني بلدين جارين ع�ضوين يف‬ ‫االوبك هما العراق واي��ران‪ .‬وقف امللوك والر�ؤ�ساء م�صفقني وقتا‬ ‫طويال لهذه الب�شرى الكبرية لكن املفارقة حلت فا�ضافت املا وحقدا‬ ‫يف قلب �صدام ح�سني اذ ترك �صدام مقعده متوجها مل�صافحة ال�شاه‬ ‫ظنا منه ان ال�شاه �سيفعل االمر نف�سه ويلتقيان يف منت�صف امل�سافة‬ ‫لتبادل التهنئة (الربوتوكولية) اال ان ال�شاه بقى واقفا امام كر�سيه‬ ‫ومل يتحرك خطوة واح��دة وا�ضطر �صدام ان يكمل امل�سافة وحده‬ ‫حتى و�صل اىل ال�شاه ومتت امل�صافحة فاعترب �صدام ت�صرف ال�شاه‬ ‫نوعا من االهانة ومل ين�س هذا اجل��رح ال�شخ�صي والر�سمي طيلة‬ ‫ال�سنوات التي تلته‪ ..‬وكان ال�شاه هو الرابح الوحيد من العملية‪..‬‬ ‫يف هذه العملية خ�سر جمل�س قيادة الثورة اول حتد كبري وكانت‬ ‫ال�صدمة عليه كبرية‪ ..‬ال مل يكن �سهال على �صدام ان يبادر هو بالذات‬ ‫بالتوقيع على اول خ�سارة ك�برى وي�ضطر للذهاب اىل املنت�صر‬ ‫–ال�شاه‪ -‬يف قاعة م�ؤمتر قمة االوبك لي�صافحه امام عيون امللوك‬ ‫والر�ؤ�ساء واع�ضاء الوفود فظلت هذه امل�سالة حترق قلب �صدام‬ ‫ومل�س من كان يراقب وجهه وي�سمع كلماته انه �سوف لن ين�سى هذا‬ ‫وهو املعروف باغتنامه الفر�صة للرد والث�أر‪ .‬يقول ال�سفري االمريكي‬ ‫يف طهران انذاك ريت�شارد هيلمز لديفيد كرون مرا�سل جريدة (�سيدل‬ ‫اي�ست كواتريل)‪( :‬كنت بانتظار ال�شاه حال عودته من اجلزائر يف‬ ‫املطار ب�صحبة العديد من ال�شخ�صيات االيرانية يف ال�ساد�س من‬ ‫اذار ‪ 1975‬و�شاهدت الده�شة ال�شديدة التي ك�ست وجوه وزرائه‬ ‫عندما امر بوقف جميع امل�ساعدات املقدمة اىل االكراد فورا واغالق‬

‫احلدود يف ا�سرع وقت بني ايران وكرد�ستان العراقية)‪ .‬وي�ضيف‪:‬‬ ‫(لقد اجتمعت مع ال�شاه �صبيحة اليوم التايل ووجدته كما عهدته‬ ‫دكتاتوريا ومل يقدم االعتذار على خطواته الفجائية التي ادت اىل‬ ‫قطع العالقات االمريكية اي�ضا مع االك��راد وال �شك ان��ه ك��ان مدينا‬ ‫باالعتذار لالمريكيني على وجه اخل�صو�ص ب�سبب كونه هو الذي‬ ‫ط��رح فكرة تقدمي امل�ساعدات االمريكية ل�لاك��راد)‪ .‬ويقول ال�سفري‬ ‫االمريكي (وب��رر ال�شاه خطوته انفة الذكر بالقول‪ :‬ان ال�سبب يف‬ ‫خطوتي هو ان ال�برزاين مل ي�شن حربا حقيقية على العراق وبدال‬ ‫من ان يفعل ذلك جمع قواته يف اخللف واخذ يطالب االخرين بالقتال‬ ‫بدال منه)‪ .‬ويقول هلمز‪( :‬ان��ه –اي ال�شاه‪ -‬اعترب االتفاق مبثابة‬ ‫خطوة ايجابية �ستجلب اال�ستقرار اىل املنطقة وان االدارة االمريكية‬ ‫�ست�ستقبلها بالرتحاب بيد انه �سرعان ما ادرك خط�أ تقديراته)‪ .‬اعرتف‬ ‫ال�شاه لهيكل ان دعمه لالكراد كلف ايران ‪ 300‬مليون دوالر‪ .‬مل يكن‬ ‫كي�سنجر م�سرورا من خطوة ال�شاه لكن الواليات املتحدة مل تكن قادرة‬ ‫على عمل �أي �شيء فقد كان ال�شاه احد االعمدة اال�سا�س لل�سيا�سة‬ ‫االمريكية يف ال�شرق االو�سط وكانت الواليات املتحدة ترى فيه رمز‬ ‫اال�ستقرار واحليوية يف املنطقة على حد تعبري (�شلومو نكدميون)‪.‬‬ ‫اعرتف رئي�س املو�ساد (ا�سحاق ت�سويف) امام احلكومة اال�سرائيلية‬ ‫يف ‪9‬اذار ‪1975‬قائال‪ :‬يخيل ايل اىل ان م�س�ؤويل ال�سافاك الذين كنا‬ ‫على �صلة بهم مل يكونوا على علم باالتفاق‪ .‬وقال (ا�سحاق رابني)‬ ‫رئي�س احلكومة اال�سرائيلية يف اليوم نف�سه امام اع�ضاء حكومته‪:‬‬ ‫ان ايران والعراق تو�صال اىل اتفاق ي�شتمل على التخلي عن االكراد!‪.‬‬ ‫كان من امل�ستحيل على االكراد بعد اعالن االتفاقية اال�ستمرار بالقتال‬ ‫وظهورهم اىل احلائط‪ .‬كان هذا هو التربير الذي قدمه اال�سرائيليون‬ ‫امام العامل‪ .‬يف ‪ 11‬اذار ‪ 1975‬ا�ستقبل ال�شاه البارزاين و�شفيق قزاز‬ ‫والدكتور حممود عثمان ويف هذا اللقاء التاريخي النادر من نوعه‬ ‫يف املنطقة قال الدكتور حممود لل�شاه بحدة‪( :‬عندما وعدتنا بتقدمي‬ ‫امل�ساعدة مل تقل �أي كلمة حول االن�سحاب؟) فقاطعه ال�شاه بحدة‬ ‫اي�ضا قائال‪( :‬انا اقول لك ماهو قراري وال مكان للجدل او املناق�شة)‪.‬‬ ‫اف��ادت بع�ض التقارير ال�صحفية ان ال�شاه هدد ال�برزاين يف هذا‬ ‫اللقاء بانه اذا مل ي�ضع االك��راد �سالحهم حتى االول من ني�سان‬ ‫فان اي��ران هي التي �ست�شن عليهم احل��رب‪ ..‬ويقول وزي��ر البالط‬ ‫االي ��راين يف يومياته‪ :‬ك��ان ال�شاه ي�شعر ب��احل��رج م��ن االجتماع‬ ‫مب�صطفى البارزاين وجها لوجه‪ .‬بعد ان اعلن البارزاين عن توقف‬ ‫القتال تولدت حالة من اليا�س والفو�ضى يف �صفوف البي�شمركه‬ ‫فحطم البع�ض ا�سلحته والقاه البع�ض االخر يف الوديان واالنهار‬ ‫وحت��دث ق�سم اخ��ر ع��ن االن�ت�ح��ار فقد ان �ه��ارت االم ��ال وحتطمت‬ ‫وانترثت االح�لام يف غ�ضون ثماين �ساعات من توقيع االتفاقية‬ ‫و�سحبت اي ��ران (‪ )42‬مدفعا ميدانيا وذخ��ائ��ر واغ��ذي��ة‪ .‬و�صف‬

‫شاه إيران‪ :‬دعمنا لألكراد كلف‬ ‫إيران ‪ 300‬مليون دوالر‬

‫الرئي�س ال�سوري حافظ اال�سد اتفاقية اجلزائر‪ :‬بانها (م�ؤامرة‬ ‫�سرية مع االمربيالية تتمثل يف ت�سليم ارا�ضي عربية – عرب�ستان‪-‬‬ ‫اىل ايد اجنبية وخيانة للثورة)‪ .‬يف ايلول من عام ‪ 1975‬مت توقيع‬ ‫االتفاق اال�سرائيلي ‪ -‬امل�صري (اتفاق �سيناء الثاين)‪ .‬كان على‬ ‫البارزاين ان يختار واحدا من ثالثة خيارات احداها �شديد املرارة‪:‬‬ ‫فاما ان يوا�صل القتال وظهره اىل اجل��دار‪� ..‬أو ان ي�ست�سلم اىل‬ ‫بغداد‪� ..‬أو ان يذهب كالجئ اىل ايران‪ ..‬وقد اختار اخليار الثالث‪.‬‬ ‫عرب (‪ )135‬الف كردي احلدود العراقية اىل ايران وان (‪ )90‬الفا‬ ‫اخرين ا�ست�سلموا للحكومة العراقية خالل فرتة اعالنها منح العفو‬ ‫العام‪ .‬يقول د‪ .‬حممود عثمان‪ :‬قتل خم�سة االف طفل وامراة وكهل‬ ‫كردي لدى فرارهم عرب اجلبال ويف ظل احوال جوية قا�سية جدا‬

‫و�صلت موجة ال�برودة فيها اىل ما حتت ال�صفر ا�ضافة اىل االف‬ ‫اخرى من العوائل التي تطلب اللجوء بالقرب من احلدود الرتكية‪-‬‬ ‫االيرانية ولكن كال الدولتني اغلقتا حدودهما يف وجوههم‪ .‬قال‬ ‫ال�ب��ارزاين لل�صحفي (ج��ون كرافت) يف معر�ض رده على �س�ؤال‬ ‫عما اذا كانت الثورة الكردية قد انتهت اىل االبد؟ قال‪ :‬ال اعرف لكن‬ ‫من اجلائز ان يحيا ال�شعب الكردي من جديد‪ ..‬لقد غادرت املنطقة‬ ‫وال اعتقد انني �ساعود اليها بعد ذلك اب��دا‪ .‬روى �أحد االعالميني‬ ‫الكرد تفا�صيل عن م�ؤامرة اتفاقية ‪ 1975‬و�آثارها اخلطرية على‬ ‫الكرد قائ ًال قي حوار مو�سع اجراه (احلوار املتمدن) عام ‪:2010‬‬ ‫(عندما تو�سعت احلركة الكردية عامي ‪ 1974‬و ‪ 1975‬بعد التحاق‬ ‫الآالف من املثقفني وا�ساتذة اجلامعة والأطباء والع�سكريني بهذه‬ ‫احلركة‪� ،‬صارت احلركة م�صدرا كبريا للخوف لدول املنطقة خا�صة‬ ‫الدول التي تتقا�سم كرد�ستان والدول اال�ستعمارية �آنذاك امل�ستفيدة‬ ‫من نفط املنطقة وخرياتها‪ ،‬فبد�أت عملية التخطيط للق�ضاء عليها‬ ‫وحترك هرني كي�سنجر لتنفيذ عملية انهاء تلك الثورة‪ ،‬فعقد لقاء‬ ‫متهيديا يف �أنقرة بني العراق وايران واجلزائر يف �شباط ‪1975‬‬ ‫�سبقته لقاءات �سرية عديدة للتفاهم على ترتيب العملية بالكامل‬ ‫مبا فيها اتفاقية اجلزائر والتنازالت التي على النظام العراقي‬ ‫تقدميها ل�ضمان ا�ستمراريته‪� ..‬آنذاك حذرنا من خطورة املو�ضوع‬ ‫والتحركات التي يجريها الرئي�س امل�صري �أنور ال�سادات‪..‬‬

‫قوميو العراق وشبهة امليول الفاشية‪ ..‬ثالثينيات القرن العشرين ومطلع أربعينياته‬

‫احل‬ ‫ل‬ ‫ق‬ ‫ة‬ ‫(‬ ‫‪3‬‬ ‫‪)4‬‬

‫امللك غازي �شجع على ت�أ�سي�س م�ؤ�س�سة وطنية للتدريب الع�سكري خا�صة بال�شباب‬ ‫الدكتور بيرت فني‬ ‫ترجمة‪ :‬م�صطفى نعمان �أحمد‬ ‫�سيطرت اجليو�ش اال�ستعمارية على وجودهم‪ ،‬ولكنهم كانوا‬ ‫لقد‬ ‫ِ‬ ‫يحاولون اجناز ا�ستقاللهم الكامل وو�ضع حد ال�ستعبادهم من خالل‬ ‫ارتدائهم لقم�صان حريرية ذات �أل��وان خمتلفة‪ ،‬ال �سيما الأزرق‪،‬‬ ‫والأخ�ضر‪ ،‬والأبي�ض‪ ،‬وحتى احلديدية؟ ولي�س "احلريرية" ـ "ال‪،‬‬ ‫احلديدية"‪ .‬و�شعر حبزبوز بالإ�شفاق �أن ال�شباب العربي مل يقر�أ‬ ‫عن �أج��داده��م الذين كانت قم�صانهم احلديدية من احلديد فعلي ًا‬ ‫ولي�ست من احلرير‪" ،‬فحني كانت هذه القم�صان حتمي �صدورهم‬ ‫ب��االمي��ان‪ ،...‬ك��ان مبقدور �أيديهم �أن ت�سحب �سيوفهم احلادة"‪.‬‬ ‫ومع ذلك‪ ،‬ف�أن القم�صان احلريرية لن حتميهم من �شرور الأ�سلحة‬ ‫احلديثة‪ .‬ولذا يتوجب على ال�شباب ارتداء مالب�س منا�سبة تقيهم‬ ‫أنا�س جعلوا‬ ‫من الأ�سلحة احلديثة‪ .‬و�أكد حبزبوز " لن ن�صغي �إىل � ٍ‬ ‫�إميانهم بالقومية �أمر ًا حقيقي ًا وذلك بارتدائهم لقم�صان م�صنوعة‬ ‫من القما�ش"‪ .‬ول��ذا فقد �أك��د يف وجهة نظره �أن من ال�سخف �أن‬ ‫يحاكي العرب عادات الفا�شيني الأوربيني‪ ،‬واعتقد �أن هذا �سي�ساعد‬ ‫يف حتقيق ا�ستقاللهم‪ .‬فايطاليا و�أمل��ان�ي��ا لديهما �شتى �صنوف‬ ‫الأ�سلحة احلديثة‪ ،‬الأ�سلحة ذاتها التي ا�ستعبدت ال�شعب العربي‪.‬‬ ‫وبد ًال من ذلك‪ ،‬احتاج العرب �إىل مكافئ حديث للقم�صان احلديدية‬ ‫احلقيقية التي كان �أ�سالفهم قد ارتدوها يف ن�ضالهم من �أجل حترير‬ ‫�أنف�سهم وهذه الفكرة عن القدرات العربية يف املا�ضي لعبت دور ًا‬ ‫عمومي ًا يف النقا�ش ال�شبابي يف هذا الوقت‪ ،‬كما �سرنى الحق ًا‪ .‬وقد‬ ‫�أوردت �صحيفة م�صرية تقرير ًا عن ال�شباب العراقي لفرتة �أواخر‬ ‫ثالثينيات القرن الع�شرين وا�صفة الطبيعة التع�سفية لل�سيا�سة‬ ‫ال�شبابية و�صف ًا ايجابيا‪ .‬وطبق ًا لنظام الفتوة‪ ،‬كان الطلبة ملزمني‬ ‫بارتداء مالب�س الفتوة الع�سكرية خارج املدر�سة وداخلها‪ .‬وكتب‬ ‫املراقب امل�صري �أن الغاية من النظام �إع��ادة ال�شعب �إىل ا�ستلهام‬ ‫م�ب��ادئ خ�شونة العي�ش‪ ،‬واخل�ل��ق احلميد‪ ،‬وال ��روح الع�سكرية‪،‬‬ ‫والفرو�سية‪ ،‬والرجولة‪ ،‬الواجب ن�شرها يف ال�صفوف الدرا�سية لكل‬ ‫م�ستويات التعليم‪ ،‬وبني املدر�سني‪ ،‬ويف املدار�س التقنية (مدار�س‬ ‫ال�صنائع)‪ .‬ويف �شباط ‪� ،1940‬أطرت �صحيفة (البالد) على نظام‬ ‫الفتوة و�أوردت �أن حامي الفتوة ومعاون مدير عام املعارف كانا قد‬ ‫�أ�صدرا �أمر ًا �إىل جميع موظفي املعارف يف بغداد والأماكن الأخرى‬ ‫بارتداء الزي الر�سمي ال�صيفي للفتوة يف �ساعات الدوام الر�سمي‬ ‫ب��دء ًا من اخلام�س ع�شر من �آذار ‪� .‬أم��ا َم��نْ ال يطيع هذا الأم��ر فلن‬

‫كانت تتغلغل يف جميع م�ستويات النظام التعليمي احلكومي يف‬ ‫حينه‪ .‬وبعد �أيام قالئل‪ ،‬قدمت ال�صحيفة ذاتها املزيد من التفا�صيل‬ ‫حول نظام الفتوة يف مقالة الحقة‪ .‬و�أكد الكاتب �أن التعليم املدر�سي‬ ‫كان ينبغي �أن يوحد ال��روح باجل�سد‪ .‬ومتثلت املبادئ احلقيقية‬ ‫للفتوة يف �أن كل �صف �أو �شعبة �صف �شكلت وحدة للفتوة‪ .‬وكان‬ ‫لكل مدر�سة وح��دات فتوة طبقا لعدد ال�صفوف‪ .‬وثمة "رئي�س‬ ‫فتيان" لكل �صف �أو �شعبة �صف يتم اختباره من بني التالميذ‪،‬‬ ‫ثان‪ ،‬وفتى ثالث"‪ .‬والأربعة ه�ؤالء هم‬ ‫ف�ض ًال عن" فتى �أول‪ ،‬وفتى ٍ‬ ‫الذين يتولون مواقع امل�س�ؤولية (�أ�صحاب الرتب) وم�ضت املقالة‬ ‫يف تعداد املزيد من هذه الأو�صاف‪.‬وذكرت العديد من الدرا�سات‬ ‫�إن الفتوة كانت على غ��رار ال�شباب ال�ن��ازي‪ ،‬ال �سيما بعد زيارة‬ ‫قائد �شبيبة الرايخ بالدور فون �شرياخ �إىل العراق يف ‪، 1937‬‬ ‫حيث قام بدوره بتوجيه الدعوة لوفد من ال�شباب العراقي لزيارة‬ ‫جمل�س الرايخ يف ‪ .1938‬ويف مذكراته‪ ،‬قدم �شرياخ ق�صة ق�صرية‬ ‫لرحلته بيد �أنه مل يذكر �سوى لقائه بامللك غازي يف جملة واحدة‬ ‫�إىل جانب لقائه ب�شاه فار�س والرجال الذين التقى بهم يف رومانيا‪،‬‬ ‫ويوغ�سالفيا‪ ،‬وهنكاريا‪ .‬لكنه تو�سع يف تف�صيل لقائه باتاتورك‪.‬‬ ‫لذا‪ ،‬ومما يبدو يف �سياق مذكراته‪� ،‬أنه مل يكن على الأرجح مت�أثر ًا‬ ‫ت�أثر ًا عميق ًا بتوقف رحلته يف بغداد‪ .‬وطبق ًا لذلك‪ ،‬فثمة تقرير يف‬ ‫�صحيفة �أملانية ُن ِ�ش َر يف كانون الأول ‪ 1937‬مل يذكر �سوى مقابلة‬ ‫�شرياخ مع �أتاتورك‪ .‬واملقالة ال�صحفية الوحيدة املتعلقة بزيارته‬ ‫للعراق املتوافرة لهذه الدرا�سة كانت عبارة عن �إ��ش��ارة ق�صرية‬ ‫واردة يف �صحيفة (اال�ستقالل) بعد �أ�سبوعني من عودة �شرياخ �إىل‬ ‫�أملانيا‪ .‬والتقرير هو ترجمة وا�ضحة من دون تعليقات حيال تقرير‬ ‫�شرياخ ب�صدد الزيارة‪ ،‬حيث كان قد �أعده لغوبلز وكانت �صحيفة‬ ‫نيوز رفيو (‪ )News Review‬االنكليزية قد ن�شرته يف الأ�صل‪.‬‬ ‫والتقرير ي�شري �إىل ال�سبب احلقيقي لرحلة �شرياخ و�أكد يف البدء‬ ‫�أن جميع الأمل ��ان مم��ن عا�شوا يف ال��دول العربية ووج�ه��وا نقد ًا‬ ‫مسألة تكوين الشباب �إىل احلكومة النازية �سيفقدون وظائفهم‪ .‬وعندها ادىل مبالحظة‬ ‫�أن العرب بحاجة �إىل ال�سالح واملال الأملانيني‪ .‬وحني يوفر الأملان‬ ‫وصقل شخصياتهم تهم على‬ ‫هذه الطلبات للعرب‪ ،‬عندها �سيكون ب�إمكانهم (�أي الأملان) االعتماد‬ ‫نحو جاد الجيل األكرب سناً عليهم (�أي على العرب)‪ .‬و�إجما ًال‪ ،‬كانت لقاءات �شرياخ مع القادة‬ ‫العرب مر�ضية‪ .‬و�أوردت الأنباء الأملانية �أن غوبلز كان م�سرور ًا‬ ‫بهذا التقرير‪ .‬ومن املرجح �أن الت�أكيد على قمع الآراء املعار�ضة بني‬ ‫يلق �ضوء ًا ايجابيا على ال�سيا�سة النازية يف عيون‬ ‫ُي�سمح له بالتدري�س‪ .‬و�سيتوجب على منت�سبي وزارة املعارف ذكر املنفيني الأملان مل ِ‬ ‫رتبهم يف الفتوة حتت تواقيعهم ف�ض ًال عن ايراد وظائفهم ابتداء �صحيفة ( اال�ستقالل)‪ .‬ورمبا عدّها العرب اهانة عند االفرتا�ض ب�أن‬ ‫من اخلام�س والع�شرين من �شباط‪ .‬وهذا يًظهر �أن ع�سكرة الفتوة الأمل��ان متكنوا من ر�شوتهم بال�سالح وامل��ال‪ .‬ومل يتطرق التقرير‬

‫�إىل الق�ضايا املتعلقة بال�شباب‪ ،‬كالإطراء على الفتوة �أو ما �شابه‪.‬‬ ‫واحتوت التقارير الأر�شيفية الأملانية ح��ول زي��ارة �شرياخ على‬ ‫املعلومات التي �شجعت امللك غازي على ت�أ�سي�س م�ؤ�س�سة وطنية‬ ‫للتدريب الع�سكري خا�صة بال�شباب‪ .‬وكانت الك�شافة بو�صفها‬ ‫منظمة دولية غري منا�سبة لذلك الغر�ض‪ .‬وكان غروب ًا قد اعد هذه‬ ‫االجتماع واقرتح اقامة عالقات بني �شباب هتلر والفتوة‪ .‬ولكن هذه‬ ‫املطامح كانت من اجلانب الأملاين ح�صر ًا‪ .‬و�س ُتظهر الفقرة الالحقة‬ ‫اذا كان النقا�ش ال�شبابي العراقي قد عك�س فعلي ًا هذا النهج العراقي‬ ‫ـ الأملاين‪.‬‬ ‫الفتوة يف ال�صحافة‬ ‫مل تهتم ال�صحافة العراقي باالن�ضباط والروح الع�سكرية فقط‪ .‬ففي‬ ‫�شباط ‪ 1940‬ن�شرت �صحيفة ( اال�ستقالل) مقالة للمفكر امل�صري �أحمد‬ ‫�أمني‪ .‬عاجلت مناذج من م�شكالت ال�شباب‪ .‬وقد �صنف �أمني امل�شكلة‬ ‫الأبرز التي تواجه ال�شباب املعا�صر بكونها تتمثل يف ال�شعور بعدم‬ ‫الر�ضا عن التعليم‪� ،‬أو الوظائف‪� ،‬أو الزواج‪� ،‬أو املوقع يف العائلة‪،‬‬ ‫�أو الإج��راءات التي حتظر التعبري عن االهتمامات ال�سيا�سية يف‬ ‫املدار�س الثانوية‪ .‬والحظ الكاتب �أن امل�شكالت كانت نتيجة للتقدم‬ ‫بنطاق‬ ‫احل�ضاري‪ ،‬التي مل يكن اجليل الأك�بر �سن ًا قد واجهها �إال‬ ‫ٍ‬ ‫ً‬ ‫�أ�ضيق كثري ًا‪ .‬ففي زمانهم‪ ،‬كان كل فرد متزوج ًا‪ ،‬ومطيعا لإرادة‬ ‫والديه‪ ،‬ومن�سجم ًا مع و�ضعه‪ ،‬ومقتنعا بن�صيبه يف احلياة‪ .‬ومل يكن‬ ‫ذلك اجليل يخو�ض يف الأمور ال�سيا�سية يف املدار�س‪ .‬وبينما ُيعد‬ ‫ال�شباب زهرة احلياة ودعامة الأمة وم�ستقبلها‪ ،‬ف�أن امل�شكلة الأعظم‬ ‫التي تواجههم حالي ًا متثلت يف ال�سخط على الو�ضع ال�سيا�سي‬ ‫للأمة‪ .‬ومتثلت �أ�سباب هذا ال�صراع العنيف يف اخلالفات مع الإباء‪،‬‬ ‫والتبعية االقت�صادية لهم‪ ،‬واملتطلبات االقت�صادية املرتفعة‪ ،‬يف حني‬ ‫مل تتوافر لهم مبادئ وعقائد �أخالقية لعلها تكون هادية لهم‪ .‬وكان‬ ‫اهتمام امني مب�شكالت الفرد ا�ستثنائية يف ال�صحافة العراقية لذلك‬ ‫الوقت‪ ،‬ولكن من الأهمية مبكان �أن حمرر ال�صحيفة العراقية �أفرت�ض‬ ‫�أن ه��ذه امل�شكالت ال تخ�ص ال�شباب امل�صري فح�سب بل ال�شباب‬ ‫العربي �أجما ًال‪ .‬و�إ�شارة املقالة ا�شارة مبا�شرة �إىل �صراع الأجيال‬ ‫ال��ذي ك��ان على و�شك �أن يتطور �إىل تهديد �سيا�سي جليل الإباء‪.‬‬ ‫ومت ت�صوير ت�سيي�س ال�شباب و�سخطهم على حالة الأم��ة بو�صفه‬ ‫مر�ض ًا‪ ،‬لأن امل�ؤ�س�سة العراقية عدت نف�سها جت�سيد ًا للأمة‪ .‬ولذا ف�أن‬ ‫نحو جاد اجليل‬ ‫م�س�ألة تكوين ال�شباب و�صقل �شخ�صياتهم تهم على ٍ‬ ‫الأكرب �سن ًا‪ .‬فال�شباب قد يتحدون قب�ضة الكبار على ال�سلطة‪ .‬ويف‬ ‫نحو م�شابه‪..‬‬ ‫العراق‪� ،‬أدرك��ت الطبقة ال�سيا�سية هذا الو�ضع على ٍ‬


‫| أخبار محلية | ‪3‬‬

‫ال�سبت املوافق ‪ 22‬من حزيران ‪ 2019‬العدد ‪ 4358‬ـ ال�سنة ال�ساد�سة ع�شرة‬ ‫‪Saturday.22 June.2019 No.4358 Year 16‬‬

‫مركز كارنيغي‪ :‬عقود اإلعمار فازت بها شركات سياسيني وهمية !‬

‫العراق �أقل دول العامل جذبا لال�ستثمارات‪..‬‬ ‫الربملان‪ :‬الف�ساد امل�ست�شري يف الدولة هو ال�سبب‬ ‫بغداد – متابعة امل�شرق‪:‬‬ ‫ك�شفتْ جلنةاال�ستثمارواالقت�صادالربملانية‪،،‬‬ ‫(ع��ن الأ�سباب التي جعلت ً ال�ع��راق‪� ،‬ضمن‬ ‫اق��ل دول ال�ع��امل جذبا لال�ستثمارات وذلك‬ ‫بعد ن�شر تقرير اممي و�ضع العراق وقطر‬ ‫يف املرتبة االخ�ي�رة‪ .‬وقالت ع�ضو اللجنة‬ ‫ندى �شاكر ج��ودت �إن "العراق ميتلك بيئة‬ ‫ا�ستثمارية جيدة‪ ،‬فكل �شيء فيه مدمر‪ ،‬كما‬ ‫�أن لديه نفط واموال وكثافة �سكانية"‪ ،‬مبينة‬ ‫ان "الف�ساد امل�ست�شري يف الدولة‪ ،‬هو من‬ ‫�أهم الأ�سباب التي �أدت اىل عدم اال�ستثمار‬ ‫يف ال�ع��راق‪ ،‬فامل�ستثمر ال يح�صل على اية‬ ‫ت�سهيالت‪ ،‬وال ي�ستطيع �إمت��ام عمله دون‬ ‫دفع ام��وال اىل الكبار وال�صغار"‪ .‬ونوهت‬ ‫جودت اىل ان "عمليات الق�صف ال�صاروخي‪،‬‬ ‫والرتاجع الأمني هي اي�ضا من �أ�سباب منع‬ ‫ً العراق من �أن يكون جاذبا لال�ستثمارات"‪،‬‬ ‫م�ؤكدة �أن "عمليات الق�صف الأخري �ستمنع‬ ‫ق��دوم �أي م�ستثمر‪ ،‬كان لديه نية ب��أن ي�أتي‬ ‫للعراق"‪ .‬يف �سياق قريب قال مركز كارنيغي‬ ‫لل�شرق الأو�سط �إن العراق يفتقد �إىل ر�ؤية‬ ‫اقت�صادية ولي�ست لديه ا�سرتاتيجية لإعادة‬ ‫�إع �م��ار امل�ن��اط��ق ال�ت��ي حت��ررت م��ن �سيطرة‬ ‫تنظيم داع�ش قبل �أك�ثر من ع��ام‪ .‬و�أ�شارت‬ ‫الباحثة يف معهد كارنيغي ل��ؤل��ؤة الر�شيد‬ ‫يف مقال حتليلي �إىل �أن احلكومة العراقية‬ ‫ت�ؤكد �أنها بحاجة �إىل ‪ 88‬مليار دوالر لإعادة‬

‫�إعمار ما دمرته احلرب �ضد داع�ش بني عامي‬ ‫‪ 2014‬و ‪ .2017‬وت�ضيف �أن بغداد مل تتلق‬ ‫حتى الآن �سوى ج��زء ي�سري من ه��ذا املبلغ‬ ‫من املانحني الدوليني برغم تعهدات دولية‬ ‫�سابقة بتقدمي ‪ 30‬م�ل�ي��ارا للم�ساهمة يف‬ ‫�إع��ادة الإع�م��ار‪ .‬وحت��ذر الر�شيد من �أن هذا‬ ‫الت�أخري قد يفاقم خماطر ن�شوب ا�ضطرابات‬ ‫�سيا�سية واجتماعية يف البلد الذي يحاول‬ ‫التعايف من �أزم��ات��ه‪ .‬ويف الآون��ة الأخرية‬ ‫ك�شفت العديد من الف�ضائح �أن عقود �إعادة‬ ‫الإعمار قد فازت بها �شركات عراقية وهمية‬ ‫ميتلكها �سيا�سيون كبار‪ ،‬ح�سب كاتبة املقال‪.‬‬ ‫وت�ضيف �أن ه��ذه ال�شركات قامت بب�ساطة‬ ‫ب�إعادة بيع هذه العقود �إىل �شركات تركية‬ ‫و�أردنية‪ ،‬مقابل عموالت مباليني الدوالرات‪.‬‬ ‫ك�م��ا �أ���ش��ارت �إىل وج ��ود م�شكالت �أخ��رى‬ ‫تعرقل عمليات �إع ��ادة امل�ن��اط��ق املت�ضررة‬ ‫و�أب��رزه��ا الف�ساد ال��ذي يت�سبب يف ت�أخري‬ ‫امل�شاريع وهدر الأم��وال‪ .‬و�أعلن العراق يف‬ ‫كانون الأول‪/‬دي�سمرب ‪ ،2017‬دحر تنظيم‬ ‫داع�ش بعد �أكرث من ثالث �سنوات من املعارك‬ ‫الدامية يف غربي العراق و�شماليه‪ .‬و�سيطر‬ ‫تنظيم داع ����ش يف ع ��ام ‪ 2014‬ع�ل��ى �أك�ثر‬ ‫من ثلث م�ساحة العراق‪ ،‬وجعل من مدينة‬ ‫املو�صل ب�شمال البالد ما ي�شبه "عا�صمة"‬ ‫لـ"اخلالفة" التي �أعلنها بعد انت�شاره يف‬ ‫م�ساحات �شا�سعة م��ن ��س��وري��ا والعراق‪.‬‬

‫حقوق الإن�سان تدعو عبد املهدي لفتح �سيطرة ال�صقور على مدار ال�ساعة‬ ‫من حتديد عملها بوقت معني‪ .‬واكد ال�شمري ان‬ ‫بغداد – متابعة امل�شرق‪:‬‬ ‫د َع��ا ع�ضو املفو�ضية العليا حل�ق��وق االن�سان تقيد حرية احلركة والتنقل هو انتهاك فا�ضح‬ ‫ثامر ال�شمري‪ ،‬القائد ال�ع��ام للقوات امل�سلحة ملواد الد�ستور العراقي التي ن�ص عليها الباب‬ ‫بفتح �سيطرة ال�صقور على م��دار ال�ساعة بدال الثاين منه‪ .‬وا�ضاف‪ ،‬ان املواطنني من املوظفني‬ ‫وامل�سافرين واملر�ضى و�سائقي �شاحنات احلمل‬ ‫يواجهون �صعوبات بالغة اثناء م��روره��م من‬ ‫�سيطرة ال�صقور والواقعة على الطريق ال�سريع‬ ‫ال��دويل ب�ين حمافظتي ب�غ��داد واالن �ب��ار ب�سبب‬ ‫حت��دي��د �ساعات عملها دون م�برر وخ�صو�صا‬ ‫بعد ما �شهدته حمافظة االنبار من حت�سن يف‬

‫الو�ضع االمني وانفتاحها يف التجارة ومرور‬ ‫الب�ضائع امل�ستوردة‪ ،‬حيث مينع دخول وخروج‬ ‫املواطنني بني املدن من بعد منت�صف الليل اىل‬ ‫ال�ساعة ال�ساد�سة �صباحا‪ .‬وتابع‪ ،‬ان امل�سافرين‬ ‫ال��واف��دي��ن وامل �غ��ادري��ن م��ن واىل دول اجل��وار‬ ‫يتعر�ضون اىل العراقيل ب�سبب قطع الطريق‬ ‫من قبل �سيطرة ال�صقور خالل االوقات املذكورة‬ ‫مم��ا ي�ضطرهم اىل امل�ب�ي��ت يف اال�سرتاحات‬ ‫ب�سبب غلق ال�سيطرة امل��ذك��ورة‪ ،‬باال�ضافة اىل‬ ‫معاناة �سائقي ال�شاحنات املحملة بالب�ضائع‪.‬‬

‫البطالة ترتفع ب�شكل خميف يف الأنبار وتنذر بو�ضع م�أ�ساوي‬ ‫بغداد – متابعة امل�شرق‪:‬‬ ‫اق � � َر جم�ل����س حم��اف �ظ��ة االن� �ب���ار‪� ،‬أم�س‬ ‫اجلمعة‪ ،‬بارتفاع ن�سب البطالة اىل اعداد‬ ‫خم�ي�ف��ة‪ ،‬داع �ي��ا احل�ك��وم��ة امل��رك��زي��ة اىل‬ ‫و�ضع حلول ناجعة ملعاجلة هذه الظاهرة‬ ‫التي ا�صبحت تهدد عوائل ب�أكملها وتنذر‬ ‫بو�ضع م�أ�ساوي مل ت�شهده املحافظة من‬ ‫قبل‪ .‬وق��ال ع�ضو املجل�س فرحان حممد‬ ‫الدليمي �إن “عموم م��دن االنبار �شهدت‬ ‫ارتفاعا غري م�سبوق مل�ستويات البطالة‬

‫ح�ي��ث و��ص��ل ن�سبتها اىل ‪ %60‬نتيجة‬ ‫ع��دم تخ�صي�ص درج ��ات وظيفية كافية‬ ‫ناهيك من االحداث التي �شهدها املحافظة‬ ‫اث��ر ال��دم��ار ال��ذي حل��ق بالبنى التحتية‬ ‫يف املحافظة بعد قيام ع�صابات داع�ش‬ ‫االجرامية بعمليات تدمري �شملت امل�شاريع‬ ‫احل�ي��وي��ة وم �ن��ازل امل��دن�ي�ين مم��ا يتطلب‬ ‫تخ�صي�ص مبالغ مالية كبرية للت�شغيل‬ ‫اليد العاملة للحد من ظاهرة البطالة“‪.‬‬ ‫وا��ض��اف��ت ان ”حكومة االن �ب��ار املحلية‬

‫نائـــــب ب�صــــــري‪ :‬احلكومـــــة غيــــر عادلـــــة ويجب �أن حتذر من نفاذ �صرب (�أهـل الب�صرة)‬ ‫بغداد – متابعة امل�شرق‪:‬‬ ‫حذ َر النائب عن حمافظة الب�صرة‪ ،‬بدر‬ ‫الزيادي‪� ،‬أم�س اجلمعة‪ ،‬من ا�ستغالل‬ ‫طيبة و�صرب اهايل الب�صرة‪ ،‬مبين ًا ان‬ ‫احلكومة غري عادلة يف منح احلقوق‬ ‫للب�صرة‪ ،‬ومنحت كرد�ستان ما تريد‬ ‫م��ن ا��س�ت�ح�ق��اق��ات ب���س�ب��ب ال�ضغط‬ ‫الكرد�ستاين والعالقات االمريكية‪.‬‬ ‫وقال الزيادي ان “جميع احلكومات‬ ‫منذ ‪ 2003‬واىل يومنا ه��ذا منحوا‬ ‫الب�صرة وعود فقط‪ ،‬اال ان احلقيقة مل‬ ‫يتحقق اي �شيء على ار�ض الواقع‪،‬‬ ‫على الرغم من ت�شكيل جلنة جلرد عدد‬ ‫العمالة االجنبية يف الب�صرة لغر�ض‬ ‫ان�صاف �شبابها وخريجيها بالعمل‬ ‫يف ال�شركات النفطية”‪ .‬وا�ضاف ان‬ ‫“احلكومة لي�ست عادلة يف توزيع‬ ‫ال��ث ��روات وم��ن��ح اال�ستحقاقات‪،‬‬

‫حيث ت�أخذ خ�يرات الب�صرة لالقليم‬ ‫وباقي املحافظات‪ ،‬يف حني ال متنح‬ ‫الب�صرة اب�سط حقوقها”‪ .‬وب�ين ان‬ ‫“احلكومة منحت اقليم كرد�ستان‬ ‫م ��ا ي��ري��د ب���س�ب��ب ع�ل�اق ��ات االقليم‬ ‫بامريكا ا�ضافة اىل الت�أثري يف اتخاذ‬ ‫ال �ق��رار وال���ض�غ��ط ال ��ذي ميار�سوه‬ ‫على احلكومة االحت��ادي��ة‪ ،‬وبالتايل‬ ‫جت��د ان رئ�ي����س ال � ��وزراء ي�ق��ف اىل‬ ‫جانبهم‪ ،‬يف حني ال متتلك الب�صرة‬ ‫اي و��س�ي�ل��ة �ضغط”‪.‬واو�ضح ان‬ ‫“ال�شعب الب�صري ويف حال ثار �ضد‬ ‫احلكومة ف�أن برمي ًال واحد ًا لن ي�صدر‬ ‫من الب�صرة”‪ ،‬حمذر ًا من “ا�ستغالل‬ ‫(ط �ي �ب��ة) و� �ص�بر اه� ��ايل الب�صرة‪،‬‬ ‫حيث �سيعقب ذل��ك تظاهرات كبرية‬ ‫ق��د ت ��ؤث��ر على ال��و��ض��ع االقت�صادي‬ ‫وت�� � � ��ؤدي اىل ن� �ه ��اي ��ة العراق”‪.‬‬

‫نائب حمذر ًا من كارثة‪:‬‬ ‫ال�سجون �أ�صبحت �أماكن تعذيب وانتقام‬ ‫بغداد – متابعة امل�شرق‪:‬‬ ‫اك � َد نائب رئي�س الكتلة النيابية لتحالف القوى‬ ‫العراقية رعد الدهلكي‪ ،‬ان ال�سجون واال�صالحيات‬ ‫ا�صبحت اماكن تعذيب وانتقام ولي�ست لال�صالح‬ ‫وااليواء‪ ،‬حمذرا من كارثة ان�سانية‪ .‬وقال الدهلكي‪،‬‬ ‫ان "ال�سجون واال�صالحيات ا�صبحت وخ�صو�صا‬ ‫ملن و�صلت االحكام لديهم للدرجة القطعية عبارة عن‬ ‫اماكن تعذيب وانتقام ولي�ست لال�صالح وااليواء"‪،‬‬ ‫مبينا انه "من غري املعقول وبرغم كرثة املنا�شدات‬ ‫وامل�ؤ�شرات اخلطرية على واقع ال�سجون فلم جند‬ ‫اي خطوات فعلية على ار���ض الواقع ال�صالح هذا‬ ‫الواقع من النواحي املختلفة"‪ .‬وا�ضاف الدهلكي ان‬

‫"ال�سجون ما زالت تعاين من نق�ص االغذية ورداءة‬ ‫النوعية ا�ضافة اىل نق�ص االدوي ��ة والعالجات‪،‬‬ ‫ناهيك ع��ن الكارثة االن�سانية التي �ستح�صل مع‬ ‫ارت �ف��اع درج ��ات احل ��رارة بال�صيف وال�سجون مل‬ ‫تنعم حتى اللحظة با�ستمرار تزويدها بالكهرباء‬ ‫او تزويدها باب�سط مقومات احلياة"‪ ،‬الفتا اىل‬ ‫ان "االمر االخ��ر يرتبط ب��زي��ارة ال�سجناء لذويهم‬ ‫وعوائلهم حيث جن��د االج� ��راءات املتبعة يف تلك‬ ‫ال��زي��ارات اك�ث�ر �صعوبة مم��ا ي�ج��ري يف املناطق‬ ‫املحتلة يف فل�سطني وقطاع غزة"‪ .‬واك��د الدهلكي‬ ‫ان "واقع ال �� �س �ج��ون خم��ال��ف ب���ش�ك��ل ك��ام��ل لكل‬ ‫القوانني واملواثيق الدولية واالعراف ال�سماوية"‪.‬‬

‫ت�سعى جل��ذب ال���ش��رك��ات اال�ستثمارية‬ ‫للعمل يف املحافظة يف خطوة تهدف اىل‬ ‫معاجلة ظاهرة البطالة من خ�لال الزام‬ ‫ال�شركات اال�ستثمارية التي تروم العمل‬ ‫يف املحافظة بت�شغيل العاطلني عن العمل‬ ‫من ابناء املحافظة”‪ .‬وبني ان” النق�ص‬ ‫الكبري يف الدرجات الوظيفة املخ�ص�صة‬ ‫للمحافظة من اهم العوامل التي ت�سببت‬ ‫يف وجود جيو�ش من العاطلني عن العمل‬ ‫خا�صة م��ن حمل ال���ش�ه��ادات العلمية“‪.‬‬

‫نائب‪� :‬سبعة نواب مل ي�ؤدوا اليمني‬ ‫الد�ستورية يف الربملان لغاية الآن‬ ‫بغداد – متابعة امل�شرق‪:‬‬ ‫�أع� �ل ��نَ حت��ال��ف الإ� � �ص �ل�اح‪ ،‬عن‬ ‫وج ��ود �سبعة ن ��واب مل ي� ��ؤدوا‬ ‫اليمني ال��د��س�ت��وري حتى االن‪،‬‬ ‫ك��ا� �ش �ف��ا ع ��ن حت ��رك ��ات لإق � ��رار‬ ‫ق ��ان ��ون ي �ج�بره��م ع �ل��ى ت���أدي��ة‬ ‫اليمن الد�ستوري ويكون ملزما‬ ‫للدورات الالحقة‪ .‬وقال النائب‬ ‫عن حتالف الإ�صالح ا�سعد عبد‬ ‫ال�سادة �إن “نحو �سبعة نواب مل‬ ‫ي ��ؤدوا اليمني الد�ستوري حتى‬ ‫االن وال توجد اي فقرة بالنظام‬ ‫ال��داخ�ل��ي تلزمهم ب� ��أداء اليمني‬ ‫�ضمن مدة حمددة”‪ .‬و�أ�ضاف ان‬ ‫“تغيب الأع�ضاء عن اجلل�سات‬ ‫وع��دم ت��ادي��ة اليمني تعد خيانة‬ ‫للناخبني”‪ ،‬م�شريا �إىل “جمع‬

‫�أك�ثر من ‪ 50‬توقيعا وت�سليمها‬ ‫�إىل رئ��ا� �س��ة ال�ب�رمل ��ان لإع� ��داد‬ ‫م �ق�ترح ق��ان��ون ي �ح��دد بالنظام‬ ‫ال��داخ �ل��ي م ��دة زم �ن �ي��ة للنائب‬ ‫الفائز بت�أدية اليمني”‪ .‬و�أو�ضح‬ ‫ان “الطلب ح��ول اىل اللجنة‬ ‫القانونية لإعداده ب�صيغة قانون‬ ‫وتقدميه للقراءة والت�صويت”‪،‬‬ ‫مبينا ان “املقرتح �سيحدد ‪90‬‬ ‫ي ��وم ��ا ل �ل �ن��ائ��ب ي� � ��ؤدي خاللها‬ ‫اليمني الد�ستوري وخالفه تعترب‬ ‫ع�ضويته الغ �ي��ه وي��ر� �ش��ح اخر‬ ‫بدال عنه من النواب االحتياط”‪.‬‬ ‫وت��اب��ع ان “املقرتح �سيت�ضمن‬ ‫ف �ق��رة ت�ع��د ال �ق��ان��ون م�ل��زم��ا من‬ ‫الدورة احلالية لإجبار الأع�ضاء‬ ‫ال���س�ب�ع��ة ع�ل��ى ت���أدي��ة اليمن”‪.‬‬

‫نائب ينتقد أداء وزارة االتصاالت ويصفه بـ( الفاشل )‬

‫اخلدمات الربملانية‪ :‬الأعذار التي تقدم حول �ضعف خدمة االنرتنت (واهية وغري �صحيحة)‬ ‫بغداد – متابعة امل�شرق‪:‬‬ ‫انتق َد النائب عن كتلة احلكمة الربملانية علي البديري‪" ،‬الرتاجع‬ ‫الوا�ضح" يف اخلدمات املقدمة من وزارة االت�صاالت‪ ،‬معترب ًا‬ ‫�أن �أداء ال��وزارة "فا�شل برغم الإي��رادات اخليالية" التي تدخل‬ ‫خزينتها �سنوي ًا‪ ،‬فيما دعا رئا�سة الربملان وجلنة اخلدمات النيابية‬ ‫�إىل "�إجراءات رادعة لكبح جماح الف�ساد" يف تلك الوزارة‪ .‬وقال‬ ‫البديري يف حديث ل��ه‪� ،‬إن "الف�ساد والتهاون و�سرقة الأموال‬ ‫امل�ستمرة يف وزارة االت�صاالت يقابلها تر ٍد وتراجع وا�ضح وكبري‬ ‫جد ًا باخلدمات مع ارتفاع الأ�سعار هو �أمر مثري لل�سخرية ومعيب‬ ‫وال نعلم ما هي الدوافع واملغريات التي تقدم لهذا الطرف �أو ذاك‬ ‫ي�ستمر ال�سكوت على تلك ال�سرقات"‪ ،‬معترب ًا �أن "�أداء وزارة‬ ‫االت���ص��االت فا�شل برغم حجم الإي� ��رادات اخليالية التي تدخل‬ ‫خزينتها �سنوي ًا"‪ .‬وم�ضى البديري �إىل القول �إن "حكومة عادل عبد‬

‫املهدي �إذا ما �أرادت فعلي ًا مكافحة الف�ساد فعليها البدء �أو ًال بوزارة‬ ‫االت�صاالت لأن هناك مليارات الدوالرات التي ت�ضيع �سنوي ًا بني‬ ‫عقود فا�سدة وخدمات متلكئة"‪ .‬و�أ�ضاف‪� ،‬أن "وزارة االت�صاالت‬ ‫يومي ًا تخرج لنا ب�أعذار واهية وم�ضحكة عن �ضعف اخلدمات‬ ‫املقدمة وك�أنها كانت بالأم�س خدمات جيدة واليوم تراجعت‪ ،‬برغم‬ ‫�أن تلك اخلدمات ب‍العراق حطمت �أرقام ًا قيا�سية بالبطء حتى �أ�صبح‬ ‫العراق الأ�سو�أ عاملي ًا بخدمات االنرتنت"‪ ،‬الفت ًا �إىل �أن "االنرتنت‬ ‫هو ع�صب احلياة االقت�صادية واخلدمية وحتى الأمنية وهناك‬ ‫م�صارف ودوائر خدمية و�أمنية تعتمد ب�شكل مبا�شر على االنرتنت‬ ‫وهكذا خدمات معيبة �ستكون �سبب ًا يف كوارث ال حتمد عقباها"‪.‬‬ ‫ودع��ا البديري جلنة اخلدمات الربملانية ورئا�سة الربملان‪� ،‬إىل‬ ‫"موقف جريء وقوي لكبح جماح الف�ساد بتلك الوزارة من خالل‬ ‫�إجراءات رادعة و�سنكون من �أول الداعمني لها طاملا كانت ت�صب‬

‫مب�صلحة العراق و�شعبه وحماية ثرواته"‪ .‬و�شهدت العا�صمة‬ ‫بغداد وعدد من املحافظات‪ ،‬الأربعاء املا�ضي‪� ،‬ضعف ًا وانقطاع ًا يف‬ ‫خدمة االنرتنت‪ ،‬فيما عزت وزارة االت�صاالت ذلك �إىل "تعر�ض‬ ‫الكيبل ال�ضوئي املجهز خلدمة الإنرتنت لقطع مبنفذ بدرة داخل‬ ‫الأرا�ضي الإيرانية"‪ .‬واعترب النائب عن جلنة اخلدمات الربملانية‬ ‫عالء الربيعي‪� ،‬أن "الأعذار" التي تقدم حول �ضعف خدمة االنرتنت‬ ‫ب�أنها "�أعذار واهية وغري �صحيحة"‪ ،‬م�شدد ًا على �أن "ما يجري‬ ‫مبجمله هو ق�ضية ف�ساد"‪ .‬و�أكد ع�ضو جلنة اخلدمات والإعمار‬ ‫الربملانية م�ضر خزعل االزي��رج��اوي‪� ،‬أن اللجنة �ستعمل على‬ ‫ا�ست�ضافة وزير االت�صاالت الأ�سبوع املقبل للتباحث معه ب�ش�أن‬ ‫�أ�سباب تراجع خدمة االنرتنت ب‍العراق‪ ،‬م�شدد ًا على ان اللجنة‬ ‫�ستكون لها "قرارات جريئة و�صريحة وكلمة ف�صل يف حما�سبة"‬ ‫كل وزارة او هيئة تكون �سبب ًا بـ"عرقلة" تقدمي خدمة عامة‪.‬‬


‫‪2‬‬

‫تقارير وأخبار‬

‫ال�سبت املوافق ‪ 22‬من حزيران ‪ 2019‬العدد ‪ 4358‬ـ ال�سنة ال�ساد�سة ع�شرة‬ ‫‪Saturday.22 June.2019 No.4358 Year 16‬‬

‫ّ‬ ‫يح��ذر رئي�س الوزراء من‬ ‫قيادي يف التيار ال�صدري‬ ‫(عواقب ال يحمد عقباها)!‬ ‫بغداد – متابعة امل�شرق‪:‬‬ ‫وج�� َه القيادي يف التيار ال�����ص��دري‪ ،‬حاكم‬ ‫الزاملي ر�سالة �إىل احلكومة‪ ،‬فيما حذر‬ ‫من "عواقب ال يحمد عقباها"‪ .‬ودعا حاكم‬ ‫ال��زام��ل��ي احل��ك��وم��ة �إىل �أن "تكون جادة‬ ‫يف حت�سني ال��واق��ع ال��ع��راق��ي امل�ت�ردي من‬ ‫ناحية الكهرباء واملاء واخلدمات ومعاجلة‬ ‫البطالة"‪ ،‬مطالبا بـ"ح�سم امللفات البارزة‬ ‫من ملفات الف�ساد‪ ،‬ال �سيما ونحن مقبلون‬ ‫على �شهر متوز والذي ي�شهد ارتفاع درجات‬ ‫احل���رارة‪ ،‬يف وق��ت ك��ان من املفرت�ض على‬

‫احل��ك��وم��ة ان ت�ضع ج���دوال زم��ن��ي��ا الزمة‬ ‫الكهرباء واملاء"‪ .‬وبح�سب ال��ب��ي��ان‪� ،‬أكد‬ ‫القيادي يف التيار ال�صدري على �ضرورة‪،‬‬ ‫�أن "ت�ضع احل��ك��وم��ة ال�����ش��ارع العراقي‬ ‫بال�صورة‪ ،‬مب��اذا قدمت وماهي حلولها‪،‬‬ ‫وخ�صو�ص ًا �سوف ن�شهد حراك ًا جماهريي ًا‬ ‫وحت�������ش���ي���د ًا ك���ب�ي�ر ًا ل��ل��ق��ي��ام بتظاهرات‬ ‫جماهريية عارمة‪ ،‬خ�صو�ص ًا يف املحافظات‬ ‫اجلنوبية كالب�صرة والعمارة والنا�صرية"‪،‬‬ ‫مبين ًا �أن "هناك حمافظات اخ��رى مهي�أة‬ ‫كال�سماوة والديوانية والنجف وبغداد‪،‬‬

‫مخاوف أمنية تحول دون اتمام العقد‬

‫العراق‪� ..‬صفقة �إك�سون موبيل‬ ‫مهددة بالإلغاء‬ ‫بغداد – متابعة امل�شرق‪:‬‬ ‫�أف���ا َد م�س�ؤولون حكوميون عراقيون ب���أن خم��اوف �أمنية‬ ‫وب��ن��ود ت��ع��اق��د ت��ه��دد �صفقة نفطية مب��ل��ي��ارات ال����دوالرات‬ ‫م��ع �شركة �إك�����س��ون موبيل الأم�يرك��ي��ة يف جنوبي البالد‪.‬‬ ‫وقبل عدة �أ�سابيع بدا �أن �شركة الطاقة الأمريكية العمالقة‬ ‫ب�صدد امل�ضي ق��دم��ا يف م�����ش��روع بقيمة ‪ 53‬مليار دوالر‬ ‫لتعزيز �إن��ت��اج ال��ع��راق م��ن النفط يف حقوله اجلنوبية‪،‬‬ ‫يف خ��ط��وة مهمة ل��ط��م��وح ال�����ش��رك��ة بالتو�سع يف البالد‪.‬‬ ‫ل��ك��ن م�������س����ؤول�ي�ن ق���ال���وا �إن م��زي��ج��ا م���ن اجل�����دل ب�ش�أن‬ ‫ال��ت��ع��اق��د وامل���خ���اوف الأم��ن��ي��ة‪ ،‬ال��ت��ي زادت بفعل ت�صاعد‬ ‫ال���ت���وت���رات ب�ي�ن �إي������ران امل����ج����اورة ل��ل��ع��راق وال���والي���ات‬ ‫امل����ت����ح����دة‪ ،‬ق����د ي�������س���اه���م ح���ال���ي���ا يف ع���رق���ل���ة ال�صفقة‪.‬‬ ‫وقال �أربعةم�س�ؤولنيعراقينيم�شاركنييفاملباحثات‪،‬حتدثوا‬ ‫لرويرتز �شريطة عدم الك�شف عن هويتهم ب�سبب ح�سا�سية‬ ‫امل�س�ألة‪� ،‬إن املفاو�ضات تعرثت بفعل بنود عقد تعار�ضها بغداد‪.‬‬ ‫وق��ال��وا �إن نقطة اخل�ل�اف الرئي�سية ك��ان��ت ال�سبيل التي‬ ‫اقرتحتها �إك�سون ال�سرتداد تكاليف التطوير اخلا�صة بها‪،‬‬ ‫مع ا�ستهداف ال�شركة تقا�سم النفط املُنتج من حقلني‪ ،‬وهو ما‬ ‫يرف�ضه العراق قائال �إنه ميثل تعديا على ملكية الدولة للإنتاج‪.‬‬ ‫وقال مفاو�ض عراقي �إن بغداد لن توقع على البنود احلالية‬ ‫التي تقرتحها �إك�سون‪ .‬وامتنعت �إك�سون عن التعقيب على‬ ‫بنود العقد �أو املفاو�ضات‪ ،‬وقالت متحدثة با�سم ال�شركة يف‬ ‫تك�سا�س "من حيث االعتياد‪ ،‬ال نعلق على املباحثات التجارية"‪.‬‬ ‫وقال وكيل وزارة النفط العراقية ل�ش�ؤون �أن�شطة املنبع فيا�ض‬ ‫نعمة �إن املحادثات م�ستمرة و�إنه يتوقع �إبرام اتفاق قريبا‪.‬‬

‫الأمر الذي ينذر بخطر كبري الن اجلماهري‬ ‫يف ه��ذه امل��رة ل��ن يتم ا�سكات �صوتها من‬ ‫خالل الوعود والت�سويف وانتظار احللول‬ ‫الرتقيعية"‪ .‬و�أ�شار �إىل �أن "الو�ضع احلايل‬ ‫ي��ح��ت��اج م���ن اجل��م��ي��ع اىل وق��ف��ة حقيقية‬ ‫وت�ضامنية من اج��ل املعاجلة والت�صحيح‬ ‫والتقومي‪ ،‬الن ال�شرارة اذا انطلقت �سوف‬ ‫حترق اجلميع وال احد ي�ستطيع املجابهة‬ ‫او املعاجلة يف ظل ارادة دولية و�إقليمية‬ ‫وحم��ل��ي��ة يف زع���زع���ة ال��و���ض��ع الداخلي‬ ‫العراقي امللتهب"‪.‬‬

‫هاربات يروين �أ�سرار ًا وينتظرن (املجهول) بعد زوال (الكابو�س)‬

‫بغداد – متابعة امل�شرق‪:‬‬ ‫يُ���������ص����ادف ال����ي����وم ال���ع���امل���ي ل�ل�اج���ئ�ي�ن يف ‪٢٠‬‬ ‫ح��زي��ران م��ن ك��ل ع���ام‪ ،‬يف وق���ت ال ي���زال ماليني‬ ‫ال�ل�اج���ئ�ي�ن وامل���ه���ج���ري���ن داخ���ل���ي��� ًا يف ال���ع���راق‬ ‫و����س���وري���ا ي�����ش��ع��رون ب�����آث����ار اح���ت�ل�ال داع�������ش‪.‬‬ ‫يف ال���ع���راق وح�����ده‪ ،‬ت��ق��در امل��ف��و���ض��ي��ة ال�سامية‬ ‫لالجئني التابعة ل�ل��أمم امل��ت��ح��دة‪ ،‬ع��دد املهجرين‬ ‫مبا يزيد على ثالثة ماليني منذ ع��ام ‪،2014‬‬ ‫ك��م��ا ت���ق���در ع����دد امل��ح��ت��اج�ين مل�ساعدة‬ ‫�إن�������س���ان���ي���ة ب�����أح����د ع�����ش��ر م���ل���ي���ون��� ًا‪.‬‬ ‫وبالرغم من خ�سارة داع�ش للأرا�ضي‬ ‫ال���ت���ي ا����س���ت���وىل ع��ل��ي��ه��ا يف ال���ع���راق‬ ‫و���س��وري��ا‪ ،‬ال ي���زال الكثريون‬ ‫غ�ير ق��ادري��ن على العودة‬ ‫�إىل منازلهم ب�سبب الدمار‬ ‫الذي خلفه التنظيم‪ ،‬مبا‬ ‫يف ذل���ك ت��دم�ير البنية‬ ‫التحتية الأ�سا�سية‪.‬‬ ‫وي�����ض��ط��ر م��ع��ظ��م من‬ ‫ف��روا م��ن منازلهم �إىل‬ ‫ت��رك ورائ��ه��م ك��ل �شيء‬ ‫ع��م��ل��وا م���ن �أج����ل����ه‪� ،‬إال‬ ‫م����ن م�لاب�����س��ه��م ال��ت��ي‬ ‫ك����ان����وا ي���رت���دون���ه���ا‪،‬‬ ‫�إذ �إن����ه����م خ�����س��روا‬ ‫منازلهم‪ ،‬ممتلكاتهم‪،‬‬ ‫�أ��������ص�������دق�������اءه�������م‪،‬‬ ‫جم����ت����م����ع����ات����ه����م‪،‬‬ ‫والأن����������ظ����������م����������ة‬ ‫ال�����داع�����م�����ة ل���ه���م‪.‬‬

‫ب�����اريف ع��ل��ي ب��ي�����ش��ار‪� ،‬إي���زي���دي���ة م���ن �سنجار‪،‬‬ ‫ك���ان���ت واح��������د ًة مم����ن ا����ض���ط���ررن �إىل ال���ف���رار‬ ‫م���ن م���ن���ازل���ه���نَّ ع��ن��دم��ا ط�����وّ ق داع�������ش بلدتها‪.‬‬ ‫وع��ن��دم��ا اج��ت��اح داع�����ش امل��ن��ط��ق��ة‪ ،‬ق��ت��ل��وا رج���ا ًال‬ ‫اي���زي���دي�ي�ن وا����س���ت���ع���ب���دوا واغ���ت�������ص���ب���وا ن�سا ًء‬ ‫اي��زي��دي��ات‪ ،‬وك���ان اخل��ي��ار الوحيد امل��ت��اح لباريف‬ ‫ه��و ال��ف��رار م��ن منزلها‪ ،‬حيث انتهى بها املطاف‬ ‫يف خم��ي��م خ��ان��ك��ي ل�لاج��ئ�ين يف ده���وك‪.‬‬ ‫ت��ق��ول ب����اريف "يف ال�����س��اب��ق‪ ،‬كانت‬ ‫ح��ي��ات��ي ���س��ه��ل��ة وب�����س��ي��ط��ة‪ .‬كنت‬ ‫�أذه���ب �إىل امل��در���س��ة ك��ل ي��وم‪..‬‬ ‫ك�����ان�����ت ح����ي����ات����ي �سهلة"‪.‬‬ ‫وح���ت���ى ب��ع��د ه���زمي���ة داع�����ش‬ ‫وحت���ري���ر ���س��ن��ج��ار‪ ،‬مل يكن‬ ‫م����ن ال�������س���ه���ل ال����ع����ودة‪.‬‬ ‫وت�����ض��ي��ف "لقد ُدمِّ���� َر‬ ‫منزلنا‪� .‬إىل �أين‬ ‫�����س����ن����ع����ود؟‬ ‫لي�س هناك‬ ‫م�����ن�����ازل‪.‬‬ ‫ل���رمب���ا‬

‫الن�ساء يزاحمن الرجال على «الرنجيلة» يف مقاهي العراق‬

‫اجل������دي������د»‪،‬‬ ‫«غ�������ال�������بً�������ا‬ ‫م�������ا ي������ؤث�����ر‬ ‫امل��ج��ت��م��ع يف‬ ‫امل����ق����ي����م��ي�ن‪،‬‬

‫بغداد – متابعة امل�شرق‪:‬‬ ‫اع��ل��ن��تْ وزارة ال��دف��اع ام�����س اجل��م��ع��ة‪ ،‬ع��ن ان��ط�لاق عملية ع�سكرية لتنظيف‬ ‫ال�صحراء احلدودية الواقعة بني ق�ضائي القائم و�سنجار ومنع ت�سلل عنا�صر‬ ‫تنظيم داع�ش‪.‬وذكرت ال��وزارة انه "ان�سجام ًا مع متطلبات املعركة امليدانية‬ ‫الرامية ملالحقة الإرهاب واخلاليا النائمة ولتنظيف ال�صحراء احلدودية الواقعة‬ ‫بني ق�ضائي القائم و�سنجار نفذ اللواء ال�سابع والع�شرون واللواء الثامن فرقة‬ ‫امل�شاة ال�سابعة عملية ع�سكرية تفتي�شية م�شرتكة الهدف منها مباغتة عنا�صر‬ ‫داع�ش الإرهابي ومالحقتهم وم�سك قاطع امل�س�ؤولية بقوة ومنع �إي خرق قد‬ ‫يحدث"‪ .‬وا�ضافت ان "هذه العملية تكميلية للجهد الأمني الكبري الذي تنفذه‬ ‫قيادة عمليات اجلزيرة والقطعات امللحقة بها من الفرقة ال�سابعة والثامنة والذي‬ ‫�أ�سفر عن م�سك ال�شريط احلدودي املمتد من �سنجار �إىل القائم بعد ن�شر القطعات‬ ‫وتوزيع النقاط ملنع ت�سلل الإرهاب �إىل الأرا�ضي العراقية فيما �سبقت العملية‬ ‫�ضربات منتخبة لأهداف معادية"‪.‬‬

‫هل ستطوى صفحة الرعب واإلرهاب في حياتهن ؟‬

‫أضحى تدخينها ظاهرة حضارية وجزءا من الثقافة المدنية !‬

‫بغداد – متابعة امل�شرق‪:‬‬ ‫مل يعد َت��دخ�ين ال�شي�شة �أو الرنجيلة حكرا على‬ ‫الرجال يف العراق‪ ،‬بل �أ�صبح الطلب عليها يتزايد‬ ‫م��ن ق��ب��ل ال��ن�����س��اء وال��ف��ت��ي��ات يف امل��ق��اه��ي العامة‪،‬‬ ‫حتى �أ�ضحت ت�شكل اليوم ج��زءا من ثقافة بع�ض‬ ‫امل����دن احل�����ض��ري��ة‪ ،‬خ��ا���ص��ة يف ال��ع��ا���ص��م��ة بغداد‬ ‫و�أرب��ي��ل‪ ،‬بعد �أن ك��ان البلد ب�أكمله خاليا منها‪.‬‬ ‫وان��ت�����ش��رت يف الأع����وام القليلة املا�ضية ظاهرة‬ ‫ت��دخ�ين ال�����ش��ي�����ش��ة م���ن ق��ب��ل ال��ك��ث�ير م���ن الفتيات‬ ‫والن�ساء ب�شكل ملفت يف العا�صمة العراقية بغداد‪.‬‬ ‫ويف هذا ال�صدد‪ ،‬قالت ال�صيدالنية �شهد حممود‬ ‫(‪ 24‬ع���امً���ا)‪�« :‬أت���ذك���ر �أين ا�ستغربت ج���دا من‬ ‫م�شاهدتي لفتيات يدخن الرنجيلة يف العا�صمة‬ ‫الأردنية عمان خالل فرتة درا�ستي ال�صيدلة‪،‬‬ ‫مل �أكن قد �شاهدت من قبل ذلك يف العراق‪،‬‬ ‫ول��ك��ن مثل ذل��ك املنظر ك��ان م���أل��و ًف��ا يف‬ ‫���س��وري��ة والأردن‪ ،‬وب��ع��د ع��ام �أو �أقل‬ ‫ب����د�أت بع�ض ال��ط��ال��ب��ات العراقيات‬ ‫يدخن الرنجيلة بني احل�ين والآخر‪،‬‬ ‫و�إن ك����ان ب�����ش��ك��ل خ��ف��ي دون علم‬ ‫امل�����س���ؤول��ة ع��ن الق�سم الداخلي»‪.‬‬ ‫ح���دي���ث���ه���ا‬ ‫وت���اب���ع���ت يف‬ ‫لـ»العربي‬

‫عملية ع�سكرية لتنظيف ال�صحراء‬ ‫احلدودية بني ق�ضائي القائم و�سنجار‬

‫فالبع�ض يروق له ما يراه من عادات جديدة فيبد�أ‬ ‫بتقليدها‪ ،‬وه���ذا بال�ضبط م��ا ح�صل م��ع تدخني‬ ‫الرنجيلة من قبل الفتيات العراقيات لينتهي املطاف‬ ‫بنقل تلك العادات �إىل العراق‪ ،‬مبا لها من �سلبيات‬ ‫و�أ�ضرار على ال�صحة �أوال وعلى جمتمع يت�سم ب�أنه‬ ‫ثانيا»‪ .‬من جهتها‪� ،‬أو�ضحت الباحثة‬ ‫حمافظ‬ ‫االجتماعية ر�ؤى اجلبوري‬ ‫ل��ـ»ال��ع��رب��ي اجل���دي���د»‪� ،‬أن‬ ‫ت����غ����ي��ي�ر ال������ع������ادات‬ ‫املجتمعية لي�س وليد‬ ‫ال�سنوات الأخرية‪،‬‬ ‫فقد ع��ززت احلروب‬ ‫التي خا�ضتها البالد‬ ‫يف وقوع الكثري‬ ‫من التحوالت‬ ‫ع����������ل����������ى‬ ‫م�ستو ى‬ ‫ال�����ف�����رد‬

‫وامل�����ج�����ت�����م�����ع‪،‬‬ ‫و�أي�������ض���ا تغري‬ ‫ال�����ن�����ظ�����ر �إىل‬ ‫ال�����ك�����ث��ي��ر م���ن‬

‫العادات وال�سلوكيات والإقبال عليها‪� ،‬إما بغر�ض‬ ‫التقليد الأعمى �أو بهدف خو�ض جتربة جديدة»‪.‬‬ ‫وح����ذرت اجل���ب���وري م��ن خ��ط��ر ت�لا���ش��ي ال��ع��ادات‬ ‫والتقاليد‪ ،‬وانت�شار �أخ���رى بديلة عنها كتدخني‬ ‫الفتيات يف الأماكن العامة‪ ،‬بعد �أن كان ذلك م�ستهجنا‬ ‫من قبل العراقيني والفتيات �أنف�سهن عند م�شاهدة‬ ‫مثل تلك املظاهر يف ب��ل��دان �أخ���رى‪ ،‬م���ؤك��دة على‬ ‫�ضرورة دعم كل الو�سائل التي من �ش�أنها املحافظة‬ ‫على تقاليد البلد والعادات ال�صحية واحل�ضارية‪.‬‬ ‫�إىل ذل��ك‪ ،‬ق��ال و�سيم ك��ي�لان‪ ،‬وه��و ع�ضو برنامج‬ ‫مكافحة التبغ يف وزارة ال�صحة ال��ع��راق��ي��ة‪ ،‬يف‬ ‫تقرير �صدر عن وزارة ال�صحة العراقية ببغداد‬ ‫الأ���س��ب��وع امل��ا���ض��ي‪� ،‬إن «م�����س��وح��ات �أج��ري��ت يف‬ ‫الفرتة الأخ�ي�رة بينت ارت��ف��اع معدل الوفيات يف‬ ‫ال��ع��راق ج���راء ال��ت��دخ�ين»‪ ،‬مو�ضحا �أن «العراق‬ ‫ينفق يوميا م��ل��ي��اري دي��ن��ار (ن��ح��و ‪ 1.65‬مليون‬ ‫دوالر)‪ ،‬ل�شراء التبغ ومنتجاته من اخل��ارج‪ ،‬و�إن‬ ‫ن�صف مراجعي عيادات طب الأطفال من الأطفال‬ ‫دون عمر ‪� 5‬سنوات‪ ،‬يعانون من م�شاكل تنف�سية‬ ‫مرتبطة ب��ال��ت��دخ�ين وال�نرج��ي��ل��ة م��ن ق��ب��ل الكبار‪.‬‬ ‫من جهته‪ ،‬قال نقيب الأطباء العراقيني‪ ،‬عبد الأمري‬ ‫ال�����ش��م��ري‪ ،‬يف ت�صريح �صحفي ���س��اب��ق‪� ،‬إن عدد‬ ‫املدخنني يف العراق بلغ نحو ‪ 40‬باملائة من عدد‬ ‫ال�سكان‪ ،‬وق��راب��ة ‪ 20‬باملائة من ط�لاب املدار�س‪.‬‬ ‫م�س�ؤولون يف ال�برمل��ان العراقي ونا�شطون يف‬ ‫بغداد‪� ،‬أكدوا �أن م�شروعا من املقرر تقدميه قريبا‬ ‫للت�صويت عليه بهدف احلد من التدخني‪ ،‬يت�ضمن‬ ‫م�ضاعفة �أ�سعار ال�سجائر عرب زي��ادة ال�ضرائب‬ ‫�إىل ‪ 300‬باملائة‪ ،‬وفر�ض قوانني متنع البيع ملن‬ ‫ه��م دون ‪ 18‬ع��ام��ا‪ ،‬وت�شديد العقوبات والرقابة‬ ‫يف ه��ذا الإط���ار‪ ،‬ومنع التدخني يف و�سائل النقل‬ ‫ال��ع��ام��ة وال���دوائ���ر احلكومية والأم���اك���ن املغلقة‪.‬‬

‫ت���ك���ون‬ ‫ال���ع���ودة‬

‫م���������ن امل�������ج�������ه�������ول ح������ول‬ ‫م�����س��ت��ق��ب��ل مدينتنا"‪.‬‬ ‫وعلى الرغم من ا�ستمرار‬ ‫ال���ت���ق���دم ال�����ذي �أح���رزت���ه‬ ‫اجلهود املحلية والدولية‪،‬‬ ‫ي�ستغرق الأم���ر وقت ًا‪،‬‬ ‫وي��ن��ب��غ��ي ع���دم‬ ‫ن�سيان حمنة‬ ‫الالجئني‪.‬‬

‫�آم��ن��ة‪ ،‬لكن ال ت��وج��د ه��ن��اك خ��دم��ات وال منازل"‪.‬‬ ‫ل��ي�����س ال����ن����زوح �أو ال���ل���ج���وء خ����ي����ار ًا‪ .‬وغ��ال��ب�� ًا‬ ‫م�����ا ي����ك����ون �أح����ده����م����ا �أق���������ص����ى م�����ا ي�ستطيع‬ ‫ال�����ش��خ�����ص ال���ق���ي���ام ب����ه ل���ك���ي ي��ت��ج��ن��ب امل�����وت‪.‬‬ ‫�سهى ع����ودة‪� ،‬صحفية ف���رت �أي�����ض�� ًا م��ن منزلها‪،‬‬ ‫باجتاه املو�صل نحو ال�سليمانية يف عام ‪.2014‬‬ ‫تقول �سهى عن هروبها "يف البداية عندما دخل‬ ‫داع�ش املدينة‪ ،‬لذت بالفرار‪ ،‬لذلك مل �أ�ستطع القيام‬ ‫ب�����ش��يء‪� .‬أنهكني احل���زن‪ ،‬والإح���ب���اط والغ�ضب‪.‬‬ ‫ك����ان ال�����س��ك��ان ي��ت�����س��اءل��ون ك��ي��ف ح����دث ذلك؟"‬ ‫ت��ت��اب��ع ���س��ه��ى "ولكوين ام�������ر�أة‪ ،‬كان‬ ‫ال��و���ض��ع �أ����س���و�أ نتيجة لل�شروط‬ ‫وال��ق��ي��ود ال��ت��ي فر�ضها داع�ش‪.‬‬ ‫كان من الأف�ضل الفرار وحماولة‬ ‫ال���ب���ق���اء ع���ل���ى ق���ي���د احلياة"‬ ‫مل ت��ك��ن ال��ع��ودة �إىل املو�صل‬ ‫ب��ع��د ه���زمي���ة داع�������ش �سهلة‪.‬‬ ‫ك����ان م���ن ال�����ص��ع��ب ا�ستيعاب‬ ‫ان��ت��ه��اء داع�����ش‪ ،‬وك��ان��ت �سهى‪،‬‬ ‫ككثريين غريها‪ ،‬ال تزال خائفة‪.‬‬ ‫وت��ب�ين �سهى "انتابتني الفرحة‬ ‫بالت�أكيد‪ ،‬لكنني كنت يف الوقت‬ ‫نف�سه قلقة لأن حترير املدينة كان‬ ‫على مرحلتني‪ .‬وك��ان لدي �أ�صدقاء‬ ‫و�أقرباء يف مناطق مل تتحرر بعد‪.‬‬ ‫بعد حترير منطقتنا‪ ،‬احتفلنا‬ ‫يف ال�شوارع‪ ،‬برغم‬ ‫اخل��وف‬

‫التعليم متنح الطلبة الرا�سبني ‪ 5‬درجات كحد �أعلى‬ ‫بغداد – متابعة امل�شرق‪:‬‬ ‫�أعلنتْ وزارة التعليم العايل والبحث العلمي‪ ،‬املوافقة‬ ‫على منح الطلبة ال��را���س��ب�ين ‪ 5‬درج���ات ب�شكل مطلق‪.‬‬ ‫وذك��ر بيان ل��ل��وزارة‪ ،‬ان” وزي��ر التعليم ق�صي ال�سهيل‬ ‫واف����ق ع��ل��ى م��ن��ح ���ص�لاح��ي��ة ك��ام��ل��ة مل��ج��ال�����س الكليات‬

‫وامل��ع��اه��د ب��اع��ط��اء ال��ط��ل��ب��ة ال��را���س��ب�ين خ��م�����س درج���ات‬ ‫ك��ح��د اع���ل���ى وجل��م��ي��ع امل���راح���ل ب�����ش��ك��ل م��ط��ل��ق ت���وزع‬ ‫ع��ل��ى م����واد ال���دوري���ن الأول وال���ث���اين او احدهما”‪.‬‬ ‫و�أ�ضاف” ت��ت��م امل��ع��اجل��ة دون ال���رج���وع ل���ل���وزارة او‬ ‫اجلامعة وت��ك��ون ال�صالحية ملجل�س الكلية ح�صر ًا”‪.‬‬

‫النزاهة النيابية تكشف ‪:‬‬

‫جمل�س مكافحة الف�ساد (غري نزيه) وعبد املهدي‬ ‫�سيف�شل بالإطاحة بـ(احليتان)‬ ‫بغداد – متابعة امل�شرق‪:‬‬ ‫اتهمتْ جلنة النزاهة النيابية‪ ،‬عددا‬ ‫م��ن �أع�ضاء املجل�س الأع��ل��ى ملكافحة‬ ‫ال��ف�����س��اد ب���ال���ت���ورط ب�����ش��ب��ه��ات ف�ساد‬ ‫ومت��ري��ر بع�ض امللفات دون الك�شف‬ ‫عنها‪ ،‬فيما بينت �أن رئي�س ال��وزراء‬ ‫عادل عبد املهدي �سيف�شل يف مكافحة‬ ‫ال���ف�������س���اد والإط�����اح�����ة “بحيتانه”‬ ‫ب���رغ���م دع����م امل��رج��ع��ي��ة ال��دي��ن��ي��ة له‪.‬‬ ‫وقالت ع�ضو اللجنة عالية ن�صيف يف‬ ‫�إن “عبد املهدي �سيف�شل يف حماربة‬ ‫ال��ف�����س��اد وال��ق�����ض��اء ع��ل��ي��ه ب��رغ��م دعم‬ ‫املرجعية الدينية ل��ه جلملة �أ�سباب‬ ‫�أبرزها م�شاركة اغلب القوى ال�سيا�سية‬ ‫بعمليات الف�ساد امل��ايل والإداري يف‬ ‫احلكومات ال�سابقة واحلالية ولديها‬ ‫اذرع حلمايتها من امل�ساءلة”‪ ،‬الفتة‬ ‫�إىل �إنه “ارتكب خط�أ كبريا يف ت�شكيل‬ ‫املجل�س الأعلى ملكافحة الف�ساد مبعزل‬ ‫عن ارتباطه بلجنة النزاهة النيابية‬ ‫ودي����وان ال��رق��اب��ة امل��ال��ي��ة ك���ون الأم���ر‬ ‫ي�شتت عمل اجلهات الرقابية وي�ضيع‬ ‫ملفات الف�ساد بني �أروق���ة املكاتب”‪.‬‬

‫و�أ����ض���اف���ت �أن “عبد امل���ه���دي و�ضع‬ ‫يف املجل�س الأع��ل��ى ملكافحة الف�ساد‬ ‫�شخ�صيات غ�ير ك���ف���وءة‪ ،‬ف�����ض�لا عن‬ ‫تورط بع�ض �أع�ضاء املجل�س ب�شبهات‬ ‫ف�����س��اد خ�ل�ال احل��ك��وم��ات ال�سابقة”‪،‬‬ ‫مبينة �أن “الأدوات التي ي�ستخدمها‬ ‫املجل�س الأع��ل��ى ملكافحة الف�ساد غري‬ ‫�صحيحة ويجب �إع���ادة النظر بها”‪.‬‬ ‫وبينت ن�صيف‪� ،‬أن “حماربة الف�ساد‬ ‫تبد�أ فعليا �إذا تطبق القانون ب�شكل‬ ‫���ص��ح��ي��ح ع���ل���ى ج��م��ي��ع امل�������س����ؤول�ي�ن‬ ‫والقيادات ال�سيا�سية”‪ ،‬مو�ضحة �أن‬ ‫“عدم تفعيل القانون جعل من احلكومة‬

‫غري ق��ادرة على ا�ستبدال مفت�ش عام‬ ‫�أو م��دي��ر ع���ام م���ت���ورط بالف�ساد”‪.‬‬ ‫ورج����ح ال��ن��ائ��ب ع���ن حت��ال��ف البناء‬ ‫همام التميمي‪ ،‬يف وقت �سابق‪ ،‬قيام‬ ‫امل��رج��ع��ي��ة ال��دي��ن��ي��ة املتمثلة بال�سيد‬ ‫علي ال�سي�ستاين خالل الفرتة املقبلة‬ ‫ب����إ����ص���دار ف���ت���وى مل��ك��اف��ح��ة الف�ساد‬ ‫ك��ف��ت��وى حم���ارب���ة ع�����ص��اب��ات داع�ش‬ ‫الإره���اب���ي���ة‪ ،‬ف��ي��م��ا ب�ين �أن املرجعية‬ ‫غلقت �أبوابها جمددا �أمام ال�سيا�سيني‬ ‫ل��ع��دم قناعتها ب��احل��ك��وم��ة احلالية‪.‬‬ ‫و�أكد النائب عن حتالف اال�صالح علي‬ ‫البديري ‪ ,‬يف وقت �سابق‪� ,‬أن االنتقادات‬ ‫التي وجهتها املرجعية الدينية خالل‬ ‫خطبة �صالة اجلمعة و�ضعت احلكومة‬ ‫والربملان يف حرج �أمام ال��ر�أي العام‪.‬‬ ‫وك��ان��ت امل��رج��ع��ي��ة ال��دي��ن��ي��ة انتقدت‪،‬‬ ‫يف وق����ت ���س��اب��ق‪ ،‬مب��ن��ا���س��ب��ة ذك���رى‬ ‫���ص��دور ف��ت��وى اجل��ه��اد الكفائي عمل‬ ‫املجل�س الأعلى ملكافحة الف�ساد‪ ،‬فيما‬ ‫بينت �أن احلكومة مل تتخذ خطوات‬ ‫ح��ق��ي��ق��ي��ة وف��ع��ال��ة مل��ح��ارب��ة الف�ساد‬ ‫املنت�شر يف جميع مفا�صل الدولة‪.‬‬


‫‪� 40‬شهيد ًا وجريح ًا بتفجري ح�سينية املنتظر يف البلديات‬ ‫امل�شرق – ق�سم االخبار‪:‬‬ ‫�أف��ا َد م�صدر �أمن��ي‪ ،‬بارتفاع ح�صيلة تفجري ح�سيني��ة املنتظر يف البلدي��ات اىل ‪� 40‬شهيدا وجريح ًا‪.‬‬ ‫وق��ال امل�صدر‪� :‬إن ح�صيلة احلزام النا�سف الذي انفجر يف ح�سيني��ة املنتظر مبنطقة البلديات �شرقي‬ ‫بغ��داد‪ ،‬ارتفعت اىل ع�شرة �شهداء و ‪ 30‬جريح�� ًا‪ .‬وا�ضاف امل�صدر‪ :‬ان �سيارات اال�سعاف هرعت اىل‬ ‫م��كان احل��ادث لنقل امل�صابني اىل �أقرب م�ست�شف��ى‪ .‬هذا و دعا زعيم ائت�لاف الوطنية اياد عالوي‪،‬‬ ‫اىل مراجع��ة عاجل��ة لالجراءات االمنية بع��د تفجري ح�سيني��ة االمام املنتظر يف منطق��ة البلديات‬ ‫�شرق��ي بغداد‪ ،‬فيما ا�ش��ار اىل ان ت�سمية الوزراء الأمنيني يجب ان تراع��ي م�صلحة املواطن‪ .‬وقال‬ ‫ع�لاوي يف تغريدات على تويرت‪ :‬ان عبارات الإدانة تقف عاجزة امام ب�شاعة العمل الإرهابي االثم‬ ‫الذي طال امل�صل�ين الأبرياء يف منطقة البلديات‪ .‬و�أ�ضاف‪ :‬ادعو ملراجعة عاجلة للإجراءات الأمنية‬ ‫وخطط مكافح��ة الإرهاب‪ .‬وا�شار اىل‪� :‬ضرورة �أن تراعي ت�سمية ال��وزراء الأمنيني م�صلحة الوطن‬ ‫واملواط��ن بعيد ًا عن �صراع املكا�سب واملغامن و�إعالء امل�صالح احلزبي��ة اخلا�صة على امل�صلحة العليا‪.‬‬

‫ال�سبت ‪ 22‬من حزيران ‪ 2019‬العدد ‪ 4358‬ـ ال�سنة ال�ساد�سة ع�شرة‬

‫الرئي�س الفرن�سي‪� :‬س�أزور‬ ‫العراق نهاية العام احلايل‬ ‫امل�شرق – ق�سم االخبار‪:‬‬ ‫َ‬ ‫ك�شف الرئي���س الفرن�سي اميانوي��ل ماكرون ام�س‬ ‫اجلمعة‪ ،‬عن نيت��ه زيارة العراق واقليم كرد�ستان‪،‬‬ ‫نهاية العام احلايل‪ .‬وقال ماكرون بح�سب ما اوردت‬ ‫�شبكة (كرد�ست��ان ‪ )24‬بن�سخته��ا االنكليزية‪ :‬انه‬ ‫ينوي زيارة العراق مع حل��ول نهاية العام احلايل‪.‬‬ ‫وتابع��ت ال�شبك��ة‪ :‬الرئي���س الفرن�س��ي كان ل��ه‬ ‫مواق��ف ايجابية يف تهدئ��ة العالقات ب�ين ال�سلطة‬ ‫املركزي��ة واالقلي��م‪ ،‬عق��ب حماول��ة االنف�ص��ال‪.‬‬

‫رئيس مجلس اإلدارة‬

‫د‪ .‬عبد الكريم محمد عبد الكريم‬

‫يوميـــة دولية م�ستقلة‬

‫‪� 12‬صفحة‬ ‫ترجيحات بعدم حضور عبد املهدي لجلسة الربملان اليوم‬

‫‪Saturday 22 June. 2019 No. 4358 Year 16‬‬

‫هل ينجح الربملان يف الت�صويت على مر�شحي الوزارات‬ ‫والدرجـــات اخلا�صــــة و�ســـط ا�ستمــــرار اخلالفات؟‬

‫امل�شرق‪ -‬خا�ص‪:‬‬ ‫َيبدو ان جل�سة الربملان اليوم ال�سبت �ستكون حا�سمة‪ ،‬خا�صة وان‬ ‫الكتل ال�سيا�سية مل تتو�صل ب�شكل تام على مر�شحي الوزارات الأربع‬ ‫ال�شاغرة‪ ،‬وذلك بعد ان �أعلنت هيئة رئا�سة جمل�س النواب ان الربملان‬ ‫ومن �ضمن فقراته الع�شر جلل�سة اليوم ال�سبت �ست�شهد الت�صويت على‬ ‫اكمال الكابينة الوزارية‪� ،‬إ�ضافة اىل الت�صويت على الدرجات اخلا�صة‪،‬‬ ‫فيما اعترب نائب عن كتلة احلزب الدميقراطي الكرد�ستاين ان رئي�س‬ ‫الوزراء �سيقع بحرج كبري امام الربملان وال�شعب العراقي بحال عدم‬ ‫النجاح بح�سم ملف الوكاالت قبل املوعد املحدد‪ ،‬يف حني لفتت م�صادر‬ ‫مطلعة اىل ان رئي�س جمل�س الوزراء عادل عبد املهدي �سري�سل ا�سماء‬ ‫املر�شحني اىل جمل�س النواب للت�صويت عليهم‪ ،‬دون ان يح�ضر‪ .‬فقد‬ ‫اعلنت الدائرة االعالمية ملجل�س النواب جدول اعمال املجل�س جلل�سة‬ ‫اليوم ال�سبت واملت�ضمنة ا�ستكمال الت�صويت على الكابينة الوزارية‪.‬‬ ‫وطبقا لبيان الدائرة‪ ،‬فان" جدول االعمال يت�ضمن ا�ستكمال الت�صويت‬ ‫على الت�شكيلة الوزارية والدرجات اخلا�صة وانهاء ملف �إدارة الدولة‬ ‫بالوكالة‪� ،‬إ�ضافة اىل ت�شكيل جلنة حتقيقية بخ�صو�ص عقود اخلدمة‬ ‫واجلباية وعقود ك��ار وق�ي��وان‪ ،‬والت�صويت على توحيد الت�صاريح‬ ‫الأمنية‪ .‬فهل �سيتم فعال اليوم اكمال كابينة عبد املهدي الوزارية التي‬ ‫مل تزل منذ �شهور �سبعة ناق�صة ب�أربع وزارات؟ م�صدر مطلع ك�شف عن‬ ‫�أ�سماء املر�شحني للوزارات الأربعة ال�شاغرة يف الكابينة احلكومية‬ ‫(الداخلية وال��دف��اع وال�ع��دل وال�ترب�ي��ة)‪ ،‬اال ان��ه اك��د ان اخل�لاف��ات ال‬ ‫زالت م�ستمرة بني الكتل ال�سيا�سية على مر�شحي الداخلية والدفاع‬ ‫ومن امل�ستبعد متريرهم يف جل�سة الربملان اليوم ال�سبت"‪ .‬و�أ�ضاف‬

‫إياد عالوي يدعو إىل مراجعة عاجلة لإلجراءات األمنية بعد تفجري حسينية اإلمام املنتظر يف بغداد‬

‫"جل�سة اليوم قد ت�شهد متغريات وال يناق�ش فيها وزارتي الداخلية‬ ‫والدفاع الن حتالف �سائرون متم�سك باملر�شح (عبد الغني الأ�سدي)‬ ‫(قائد ق��وات مكافحة الإره��اب ال�سابق) ويرف�ضه حتالف الفتح كون‬

‫(�سومو) تنفي رف�ض �شحنات نفطها يف �أي من املوانئ العاملية‬ ‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫ن��ف��تْ � �ش��رك��ة ت �� �س��وي��ق ال �ن �ف��ط العراقية‬ ‫احلكومية (�سومو) ام�س اجلمعة‪� ،‬أن تكون‬ ‫�إح ��دى �شحنات النفط العراقية امل�صدرة‬ ‫�إىل الأ��س��واق العاملية قد تعر�ضت للرف�ض‬ ‫لكونها �إي��ران�ي��ة‪ .‬وقالت (�سومو) يف بيان‬ ‫�صحفي‪ :‬ن�ؤكد عدم تعر�ض �أي من �شحنات‬

‫النفط اخلام العراقي امل�صدرة �إىل الأ�سواق‬ ‫العاملية عموما‪ ،‬و�إىل �شركة (�إي �ن��ي) على‬ ‫وجه اخل�صو�ص لرف�ض ا�ستالمها يف �أي من‬ ‫املوانئ العاملية‪ ،‬م�ضيفة‪ :‬ان الأخبار املتداولة‬ ‫ال تخ�ص ال�صادرات النفطية العراقية من‬ ‫قريب �أو بعيد‪ .‬وج��اءت ه��ذه الت�صريحات‬ ‫بعدما ن�شرت و�سائل �إعالم �أنباء مفادها �أن‬

‫�شركة �إيني الإيطالية رف�ضت �شحنة نفط‬ ‫عراقية لأنه مت ا�ستبدالها بنفط �إيراين‪ .‬ووفقا‬ ‫ل�صحيفة (وول �سرتيت جورنال) الأمريكية‪،‬‬ ‫ف�إن �إيني رف�ضت ت�سلم �شحنة من النفط كانت‬ ‫خم�ص�صة مل�صفاة (ميالت�سو) يف �صقلية‪،‬‬ ‫وف�سرت رف�ضها بكون موا�صفات ال�شحنة‬ ‫ال تتطابق مع موا�صفات النفط العراقي‪.‬‬

‫حددت مدة ‪ 25‬يوماً إلكمالها‬

‫توزيــــع منحـــــة املليونــــي دينـــار على الناجيات الإيزيديـات‬ ‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫�أعلنَ وزير الهجرة واملهجرين نوفل بهاء مو�سى ام�س اجلمعة‪،‬‬ ‫ع��ن حت��دي��د ف�ترة ‪ 25‬ي��وم��ا ل�ت��وزي��ع منحة امل�ل�ي��وين دي�ن��ار على‬ ‫االيزيديات الناجيات من تنظيم داع�ش‪ .‬وقال مو�سى خالل جولة‬ ‫تفقدية ملخيمات النازحني يف دهوك‪ :‬ان املنحة املقدمة للكرديات‬ ‫الإيزيديات الناجيات دافع ًا معنوي ًا لهن ملا تعر�ضن له من انتهاكات‬ ‫وا�ضطهاد حلق بهن جراء تنظيم داع�ش‪ ،‬م�ضيفا‪� :‬إن ت�أخري توزيع‬ ‫املنحة عليهن يعد اجحاف ًا بحقهن‪ ،‬م�شدد ًا على �أهمية ت�سليم املنحة‬ ‫البالغة مليوين دينار لكل ناجية خالل فرتة ال تتعدى (‪ )25‬يوم ًا‪.‬‬ ‫وتابع‪ :‬ان ال��وزارة واللجنة العليا تعمالن على الإ�سراع ب�إعادة‬ ‫�إع�م��ار امل��دن التي دمرتها ع�صابات داع�ش الإرهابية وت�شجيع‬ ‫الأ�سر النازحة على العودة طوعي ًا وغلق ملف النزوح‪ ،‬مبينا‪ :‬انه‬ ‫قام ب�صرف م�ساعدات مالية لبع�ض املر�ضى وذوي االحتياجات‬ ‫اخلا�صة من النازحني يف املخيم وذلك ملعاجلتهم‪.‬‬

‫لديه م�ؤ�شرات عليه"‪ .‬ولفت اىل‪ ،‬ان "جمل�س النواب قد يناق�ش تر�شيح‬ ‫(�سفانة الطائي) لوزارة الرتبية و(رزكار حممد) لوزارة العدل"‪ .‬لكن‬ ‫نائب عن كتلة احل��زب الدميقراطي الكرد�ستاين اك��د ام�س اجلمعة‪،‬‬

‫تركمان كركوك‪:‬‬ ‫ال�صراع على من�صب‬ ‫املحافظ (مع�ضلة)‬ ‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫و� �ص� َ�ف ع�ضو جمل�س حم��اف�ظ��ة ك��رك��وك عن‬ ‫املكون الرتكماين جناه ح�سني ح�سم من�صبي‬ ‫رئي�س جمل�س املحافظة واملحافظ بـ(املع�ضلة)‬ ‫ب�سبب ال�صراع املحتدم على من�صب املحافظ‬ ‫بني العرب والرتكمان والكرد‪ .‬وق��ال ح�سني‪:‬‬ ‫ان �أربعة منا�صب �شاغرة عطلت عمل كركوك‬ ‫ب�أكمله هي من�صب املحافظ ونائبه ورئي�س‬ ‫املجل�س ونائبه‪ ،‬م�ضيفا‪ :‬ان املنا�صب الأربعة‬ ‫ح�سمها مرتبط مبن�صب املحافظ‪ ،‬م�شريا اىل‪:‬‬ ‫ان املحافظ احل��ايل من املكون العربي ورمبا‬ ‫يرتك املن�صب قريبا بعدما �أثريت عليه ق�ضايا‬ ‫ف�ساد يف ال �ن��زاه��ة‪ .‬و�أو���ض��ح‪ :‬ان الرتكمان‬ ‫وال �ع��رب وال �ك��رد ي�ت���ص��ارع��ون ع�ل��ى من�صب‬ ‫املحافظ وال يقبل �أي طرف التنازل ما يعني انه‬ ‫بات مع�ضلة وبحاجة �إىل معجزة حلله‪ .‬وتابع‪:‬‬ ‫انه بـ�إمكان تنازل احد الأط��راف ل�صالح طرف‬ ‫�أخر ملن�صب كركوك مقابل تعهد الأخري مبنحهم‬ ‫منا�صب ب��درج��ة مدير ع��ام لعدد م��ن الدوائر‬ ‫توازي من�صب املحافظ‪ ،‬منوها اىل‪ :‬انه برغم‬ ‫اجل ��دال ف��ان ال �ك��رد الأق� ��رب ملن�صب املحافظ‬ ‫كونهم ميتلكون املقاعد االك�ثر يف املجل�س‪.‬‬

‫هيئة احلج‪ :‬بدء ا�ستح�صال ت�أ�شرية احلج‬ ‫من ال�سفارة ال�سعودية يف بغــــداد‬ ‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫�أعلنَ رئي�س الهيئة العليا للحج والعمرة‪ ،‬خالد العطية‪ ،‬موعد بدء ا�ستح�صال‬ ‫ت ��أ� �ش�يرة احل��ج م��ن ال���س�ف��ارة ال���س�ع��ودي��ة يف ب �غ��داد مل��و��س��م ح��ج ه��ذا العام‪.‬‬ ‫وق��ال العطية‪ :‬ان الهيئة �ستبد�أ با�ستح�صال ت��أ��ش�يرة احل��ج م��ن ال�سفارة‬ ‫ال�سعودية يف ب�غ��داد ملو�سم احل��ج اع�ت�ب��ارا م��ن ي��وم غ��د الأح ��د‪ ،‬م�ضيفا‪ :‬ان‬ ‫ات �خ��اذ الهيئة خ�ط��وة اخ�ت�ي��ار م�ساعد متعهد �ضمن ق��واف��ل احل �ج��اج قامت‬ ‫بها لأج��ل ت��وف�ير اف�ضل خ��دم��ة ممكنة حل�ج��اج بيت ال�ل��ه احل ��رام م��ن �ش�أنها‬ ‫ان تي�سر ل�ه��م �سبيل �أداء منا�سكهم و��ش�ع��ائ��ره��م ع�ل��ى ال��وج��ه املطلوب‪.‬‬

‫اخلارجية الكويتية‪ :‬قريب ًا �سنعلن‬ ‫عدد الرفات املكت�شفة بالعـــــراق‬ ‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫�أك ��دتْ وزارة اخل��ارج�ي��ة الكويتية‪،‬‬ ‫� �س �ع �ي �ه��ا ل �ل��إع �ل�ان ق��ري �ب��ا ع ��ن ع��دد‬ ‫ال��رف��ات ال �ت��ي مت اك�ت���ش��اف�ه��ا �أخ�ي�را‬ ‫ج�ن��وب��ي ال��ع��راق‪ ،‬ومطابقتها وفق‬ ‫الإج � � ��راءات امل �ع �ت��ادة يف الفح�ص‬ ‫وال��ت��ح��ري ع ��ن ه� ��ذا الأم� � ��ر‪ .‬وق ��ال‬ ‫م�ساعد وزي ��ر اخل��ارج�ي��ة الكويتية‬ ‫ل �� �ش ��ؤون امل�ن�ظ�م��ات ال��دول �ي��ة نا�صر‬ ‫الهني‪� ،‬أن وزارة اخلارجية الكويتية‪،‬‬ ‫ت�ت��وىل م�س�ؤولية اللجنة الوطنية‬

‫املرجعية الدينية‪ :‬علينا استثمار طاقات الطلبة لبناء جيل املستقبل‬

‫خطيب جمعة ال�صحن احل�سيني يحذر من (خطر عظيم) يهدد املجتمع العراقي‬ ‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫حذ َر ممثل املرجعية الدينية العليا‪ ،‬ال�شيخ عبد املهدي الكربالئي‪،‬‬ ‫من (خطر عظيم) يهدد املجتمع العراقي وخا�صة ال�شباب‪ .‬وقال‬ ‫ال�شيخ عبد املهدي الكربالئي يف خطبة اجلمعة التي �ألقاها من داخل‬ ‫ال�صحن احل�سيني ال�شريف "نواجه غ��زو ًا من القنوات الف�ضائية‬ ‫و�شبكات التوا�صل االجتماعي والأل �ع��اب االلكرتونية اجلذابة‬ ‫التي جتعل االبناء ي�سهرون اىل ال�صباح وتعطيل �سبل تطورهم‬ ‫وتنميتهم"‪ .‬و�أ�ضاف "ن�شهد هذه الأيام بدء العطلة ال�صيفية لطلبة‬ ‫اجلامعات واملدار�س او قرب االمتحانات النهائية للبع�ض الآخر من‬ ‫ه�ؤالء الطلبة وهذا يعني انتهاء مو�سم �شهد فيه الكوادر التدري�سية‬ ‫والطلبة ال��ذي يقدر عددهم باملاليني‪ ،‬مو�سم كانوا فيه بحالة من‬ ‫اجل��د واالج �ت �ه��اد وال�سهر وامل�ط��ال�ع��ة وال�ك�ت��اب��ة وال�ف�ك��ر والتهي�ؤ‬

‫فه�ؤالء الطلبة هم بناة امل�ستقبل"‪ .‬و�أو��ض��ح ان "مرحلة ال�شباب‬ ‫متثل احليوية والن�شاط والت�ألق واالب ��داع الفكري وه��ي فر�صة‬ ‫ثمينة للبناء ال�صحيح والناجح‪ ،‬وكيف لنا ان ن�ستثمر هذه العطلة‬ ‫ال�صيفية لبناء جيل امل�ستقبل وكيف نتعامل بال�شكل الذي ينظر اليه‬ ‫اال�سالم واملجتمع وكيف تقدمت ال�شعوب وتعاطت يف هذا املو�سم‬ ‫من التعطيل"‪ .‬وتابع ان "الفراغ للطالب يف العطلة نعمة يجب‬ ‫اغتنامها با�ستثمار هذه الطاقة وعدم االن�شغال بامل�س�ؤوليات مبا‬ ‫ي�ؤدي اىل البناء ال�صحيح للطالب فاملنهج الدرا�سي ال يكفي لبناء‬ ‫حياة �شخ�صية ناجحة لالن�سان كونه �سيتحمل م�س�ؤولية قيادية‬ ‫ووظيفية و�أ�سرية واذا مل ينب بال�شكل ال�صحيح ال ينجح ويجب‬ ‫ا�ستثمار هذه الفر�صة من العطلة يف ا�ستكمال �شخ�صية الطالب‬ ‫ونحتاج اىل �إ�شاعة ثقافة الت�شارك وال�ت��آزر والتعامل يف حتمل‬

‫ان رئي�س ال��وزراء ع��ادل عبد املهدي �سيقع بحرج كبري ام��ام الربملان‬ ‫وال�شعب العراقي بحال عدم النجاح بح�سم ملف الوكاالت قبل املوعد‬ ‫املحدد يف الثالثني من ال�شهر اجلاري‪ .‬وقال ديار برواري ان "ادارة‬ ‫املنا�صب اخلا�صة بالوكالة تعترب خمالفة اداري��ة جت��ذرت منذ �سنني‬ ‫طويلة وعلى احلكومة احلالية ايجاد املعاجلات الفعلية لها �ضمن‬ ‫التوقيتات التي الزمت نف�سها بها حل�سم هذا امللف"‪ ،‬مبينا ان "جمل�س‬ ‫النواب متفاعل ايجابيا مع احلكومة وطالبها بتقدمي جميع اال�سماء‬ ‫التي لديها ل�شغل املنا�صب باال�صالة بغية الت�صويت عليها"‪ .‬وا�ضاف‬ ‫ب��رواري‪ ،‬ان "ملف الدرجات اخلا�صة من اخت�صا�ص احلكومة وهي‬ ‫املعنية بالدرجة اال�سا�س يف ح�سم هذا امللف وهي من تتحمل م�س�ؤولية‬ ‫التاخري فيه"‪ ،‬الفتا اىل ان "احلكومة عليها االلتزام مبوعد الثالثني‬ ‫من حزيران حل�سم ملف الوكاالت‪ ،‬اما دون ذلك فان رئي�س الوزراء‬ ‫عادل عبد املهدي �سيقع بحرج �شديد امام الربملان وال�شعب العراقي"‪.‬‬ ‫وبرغم هذا التفا�ؤل من قبل البع�ض باكمال الكابينة الوزارية اال ان‬ ‫نائب عن حتالف البناء رجح ان ح�سم ملف ا�ستكمال الكابينة الوزارية‬ ‫خالل االيام الثالثة املقبلة‪ ،‬م�شريا اىل ان اال�سماء املطروحة حاليا عرب‬ ‫و�سائل االعالم كان عليها خالفات �سابقا داخل نف�س الكتل‪ ،‬مو�ضحا‬ ‫يف الوقت نف�سه ان اتفاقات ح�صلت داخل نف�س الكتل ما يجعل ح�سمها‬ ‫اكرث قربا‪ .‬وقال عامر الفايز �إن "الكتل ال�سيا�سية وخالل اجتماعها‬ ‫االخ�ير ق��د اتفقت على ت��رك ملف ح�سم وزارت ��ي ال��دف��اع والداخلية‬ ‫ب�شخ�ص رئي�س جمل�س الوزراء ما يجعل هذه املع�ضلة ا�صبحت قريبة‬ ‫جدا من احلل"‪ ،‬مبينا ان "ما تبقى من الكابينة ال��وزاري��ة وحتديدا‬ ‫الرتبية والعدل وهما اكرث �سهولة من خالل تقدمي ا�سماء متفق عليها"‪.‬‬

‫امل�س�ؤولية"‪ .‬وا�ستطرد بالقول ان "�إدخال الطلبة والطالبات دورات‬ ‫التقوية يف الدرو�س خالل العطلة ال�صيفية هو �أمر مطلوب ولكن‬ ‫يجب ان يقابله �أمر �آخر وهو بناء �شخ�صياتهم فهم يف خطر عظيم‬ ‫ب�سبب ما غزانا من القنوات الف�ضائية و�شبكات التوا�صل والألعاب‬ ‫االلكرتونية اجلذابة التي جتعل االبناء ي�سهرون لل�صباح وهذا‬ ‫يتطلب م�شاركة اجلميع يف امل�س�ؤولية ب��دء ًا من الأ��س��رة وادارة‬ ‫املدر�سة واجلامعة والكوادر التدري�سية والكل يتحمل هذا البناء‬ ‫وا�ستثمار العطلة ال�صيفية بذلك"‪ .‬كما دعا اىل "حثهم على ا�ستغالل‬ ‫نعمة ال�شباب والفراغ وعدم ت�ضييع العطلة يف �أمور �ضارة او لي�س‬ ‫ذات جدوى وهذه م�س�ؤولية اجلميع حتى ينجح الطالب والطالبة‬ ‫بالنجاح امل�أمول وهو ال يقت�صر على اجلانب العلمي التخ�ص�صي فهو‬ ‫جزء من البناء املتكامل وبالتايل بناء وت�شكيل جمتمع زاهر متقدم"‪.‬‬

‫ل�ش�ؤون الأ�سرى واملفقودين‪ ،‬م�شددا‬ ‫على متابعة ال���وزارة وفقا للآليات‬ ‫املنتهجة‪ ،‬الك�شف عن م�صري الرفات‬ ‫ال �ت��ي مت اكت�شافها �أخ �ي�را جنوبي‬ ‫ال� �ع ��راق‪ .‬وك��ان��ت ال�ل�ج�ن��ة الثالثية‬ ‫املعنية بحل ق�ضية �أ�سرى الكويت‪،‬‬ ‫ال�ت��اب�ع��ة لل�صليب الأح �م��ر ال ��دويل‪،‬‬ ‫ق��د �أع �ل �ن��ت اك�ت���ش��اف رف ��ات ب�شرية‬ ‫يف املثنى ق�ضاء ال�سماوة جنوبي‬ ‫ال �ع��راق‪ ،‬يعتقد �أن�ه��ا تعود ملواطنني‬ ‫كويتيني من املدنيني و�أ�سرى احلرب‪.‬‬

Profile for Al Mashriq Newspaper

4358 AlmashriqNews  

4358 AlmashriqNews

4358 AlmashriqNews  

4358 AlmashriqNews

Advertisement