Page 4

‫االحد املوافق ‪ 10‬من �شباط ‪ 2019‬العدد ‪ 4256‬ـ ال�سنة ال�ساد�سة ع�شرة‬ ‫‪Sunday ,10 Fabruary. 2019 No. 4256 Year 16‬‬

‫| رياضة عالمية | ‪9‬‬

‫تفاقم و�ضعية ريا�ض حمرز يف دكة احتياط مان�ش�سرت �سيتي‬ ‫وكاالت – متابعة امل�شرق‬ ‫مير اجلناح اجلزائري ريا�ض حمرز بحالة نف�سية‬ ‫حرجة بعدما خرج من احل�سابات التكتيكية للمدرب‬ ‫الإ�سباين بيب غوارديوال وغاب على �أثرها عن مباريات‬ ‫مان�ش�سرت �سيتي يف بطولة الدوري الإنكليزي‪ .‬وكان‬ ‫ريا�ض حمرز قد �أ�صبح يتواجد احتياطي ًا وال يتم‬ ‫�إقحامه يف املباريات ‪� ،‬أو يتم �إبعاده خارج قائمة‬ ‫الفريق الر�سمية ‪.‬وان�ضم حمرز �إىل مان�ش�سرت �سيتي‬ ‫خالل االنتقاالت ال�صيفية املا�ضية قادم ًا �إليه من نادي‬ ‫لي�سرت �سيتي مقابل ‪ 68‬مليون يورو يف اغلى �صفقة‬ ‫بتاريخ النادي بعد �إحلاح و�إ�صرار كبريين من املدرب‬ ‫غوارديوال الذي كان يريده �ضمن عنا�صر الفريق‬ ‫منذ �صيف عام ‪ ، 2017‬كما طالب التعاقد معه خالل‬ ‫االنتقاالت ال�شتوية لعام ‪ .2018‬ور�شح حمرز ليكون‬ ‫جنم مان�ش�سرت �سيتي واخليار الأ�سا�سي لغوارديوال ‪،‬‬ ‫�إال ان الأخري بدا و ك�أنه ا�ستقطبه ليكون العب ًا بدي ًال ال‬ ‫تتم اال�ستفادة منه �إال يف حاالت معينة رغم ان النجم‬ ‫اجلزائري يتمتع بقدرات فنية و بدنية متكنه من تقدمي‬ ‫الإ�ضافة الالزمة للفريق‪ .‬و رغم ان احل�صيلة الرقمية‬ ‫التي حققها حمرز مع مان�ش�سرت �سيتي هذا املو�سم مل‬ ‫تكن �سلبية بت�سجيله ‪ 9‬اهداف و �صناعة ‪ 10‬اهداف‬ ‫‪� ،‬إال ان ذلك مل يكن م�ؤثر ًا لدى غوارديوال الذي يف�ضل‬ ‫عليه الإنكليزي رحيم �ستريلينغ و البلجيكي كيفني‬ ‫دي بروين ‪.‬كما ا�صطدم حمرز مبناف�سة �شديدة على‬ ‫التواجد �ضمن ت�شكيلة الفريق الأ�سا�سية ‪ ،‬لكون‬ ‫مان�ش�سرت �سيتي ي�ضم تر�سانة من الأ�سماء التي‬ ‫ت�صعب من مهمته يف االحتفاظ مبكانته �أ�سا�سي ًا بعك�س‬ ‫ما كان عليه احلال يف لي�سرت �سيتي‪ .‬و رغم ان حمرز مل‬ ‫يكن خيار ًا �أ�سا�سي ًا يف ح�سابات غوارديوال منذ بداية‬ ‫املو�سم اجلاري يف ظل �سيا�سة التدوير التي ينتهجها‬ ‫املدرب الإ�سباين مع الالعبني‬ ‫‪� ،‬إال مباريات الفريق يف‬

‫العام اجلديد ‪ ، 2019‬قد عرفت غياب ًا كلي ًا ملحرز عن‬ ‫الت�شكيلة اال�سا�سية ‪ ،‬حيث كان احتياطيا �أمام ليفربول‬ ‫و ولفرهامبتون و نيوكا�سل و �أر�سنال ثم �أخري ًا �ضد‬ ‫�إيفرتون ‪ ،‬فيما مل يتم ا�ستدعا�ؤه �ضمن القائمة ملواجهة‬ ‫هودر�سفيلد ‪.‬هذا ومل يلعب حمرز �سوى دقيقتني‬ ‫فقط �أمام ار�سنال يف الدوري املحلي منذ دخول �شهر‬

‫يناير من عام ‪ ، 2019‬مكتفي ًا بامل�شاركة مع الفريق‬ ‫يف مباريات ك�أ�س االحتاد و ك�أ�س الرابطة التي واجه‬ ‫خاللها مان�ش�سرت �سيتي مناف�سني متوا�ضعني‪ .‬و�أخري ًا‬ ‫ف�إن ريا�ض حمرز ال يزال يحتفظ ب�آماله يف العودة‬ ‫�إىل ت�شكيلة الفريق الأ�سا�سية خا�صة بعد الت�صريحات‬ ‫املطمئنة التي ادىل بها غوارديوال ب�ش�أنه ‪ ،‬عندما اكد‬

‫ب�أن غيابه عن الفريق مرتبط ب�سيا�سة التدوير وعندما‬ ‫يحني دوره �سيح�صل على فر�صته ‪ ،‬م�شيد ًا يف الوقت‬ ‫نف�سه مب�ستواه ومهاراته‪ ،‬و�أنه �سيكون حا�سما بنهاية‬ ‫مناف�سات املو�سم ‪ ،‬حيث تنتظر الفريق اختبارات قوية‬ ‫بداية من ال�شهر اجلاري �سواء على ال�صعيد املحلي �أو‬ ‫القاري يف دوري �أبطال �أوروبا‪.‬‬

‫مباريات اليوم‬ ‫‪4:30‬‬ ‫‪7:00‬‬ ‫‪2:00‬‬ ‫‪6:15‬‬ ‫‪8:30‬‬ ‫‪10:45‬‬

‫الدوري الإجنليزي املمتاز‬ ‫توتنهام هوت�سبري ‪ -- : --‬لي�سرت �سيتي‬ ‫مان�ش�سرت �سيتي ‪ -- : --‬ت�شيل�سي‬ ‫الدوري الإ�سباين الدرجة الأوىل‬ ‫ل��ي��ج��ان��ي�����س ‪ -- : --‬ري����ال بيتي�س‬ ‫فالن�سيا ‪ -- : --‬ري����ال �سو�سييداد‬ ‫�إ����ش���ب���ي���ل���ي���ة ‪� -- : --‬إي����ب����ار‬ ‫�أت��ل��ت��ي��ك ب��ي��ل��ب��او ‪ -- : --‬بر�شلونة‬

‫بر�شلونة ي�ؤكد غياب الربازيلي‬ ‫�أرثر ملدة �شهر ب�سبب اال�صابة‬ ‫وكاالت – متابعة امل�شرق‬ ‫�أعلن نادي بر�شلونة‪ ،‬حامل اللقب ومت�صدر الدوري اال�سباين لكرة القدم‪،‬‬ ‫�أن العب خط الو�سط الربازيلي �أرثر ميلو �سيغيب عن املالعب لفرتة �شهر‬ ‫ب�سبب �إ�صابة يف ع�ضلة ال�ساق الي�سرى‪ .‬و�أو�ضح النادي الكاتالوين يف بيان‬ ‫�أن الفحو�صات الطبية التي خ�ضع لها الالعب �أكدت �أنه يعاين من «�إ�صابة‬ ‫يف ع�ضلة ال�ساق الي�سرى» مقدرا فرتة ابتعاده عن املالعب «بني ثالثة �إىل‬ ‫�أربعة �أ�سابيع»‪ .‬و�أ�صيب �آرثر يف مباراة الكال�سيكو على ملعب كامب نو يف‬ ‫بر�شلونة خالل ذهاب الدور ن�صف النهائي مل�سابقة الك�أ�س �ضد غرميه ريال‬ ‫مدريد‪ .‬و�سيفتقد بر�شلونة جلهود العبه املنتقل اليه ال�صيف املا�ضي قادما‬ ‫من غرمييو بورتو �أليغري الربازيلي‪ ،‬يف ا�ستحقاقات عدة �أبرزها ذهاب ثمن‬ ‫نهائي دوري �أبطال �أوروبا امام ليون الفرن�سي‪ ،‬كما من امل�ستبعد �أن يحجز‬ ‫لنف�سه مركزا ا�سا�سيا عندما يواجه النادي الكاتالوين غرميه التقليدي ريال‬ ‫مدريد مرتني يف اياب الدور ن�صف النهائي مل�سابقة الك�أ�س‪ ،‬ويف الدوري‪.‬‬

‫بيكهام يدخل تاريخ‬ ‫الدوري الأمريكي بتمثال‬ ‫وكاالت – متابعة امل�شرق‬ ‫�سي�صبح دافيد بيكهام‪ ،‬قائد منتخب �إجنلرتا ال�سابق‪� ،‬أول العب من‬ ‫دوري املحرتفني الأمريكي لكرة القدم‪ ،‬يتم تكرميه ب�إقامة متثال‬ ‫له‪ .‬و�سيتم الك�شف عن التمثال خارج �إ�ستاد لو�س‬ ‫�أجنلو�س جاالك�سي‪ ،‬قبل املباراة االفتتاحية‬ ‫للفريق يف الدوري‪ ،‬الثاين من مار�س‪/‬‬ ‫�آذار‪ .‬ويف ‪� 2007‬أ�صبح بيكهام‪ ،‬جنم و�سط‬ ‫مان�ش�سرت يونايتد وريال مدريد الأ�سبق‪،‬‬ ‫�أول العب �أوروبي كبري ينتقل �إىل‬ ‫الدوري الأمريكي‪ ،‬حيث �أحرز اللقب يف‬ ‫‪ 2011‬و‪ ،2012‬خالل ‪� 6‬سنوات خا�ض‬ ‫فيها ‪ 98‬مباراة مع جاالك�سي‪ .‬و�ساعد‬ ‫بيكهام على زيادة �شعبية الدوري‪،‬‬ ‫ومهد الطريق �أمام انتقال عدد كبري‬ ‫من الالعبني الأوروبيني البارزين يف‬ ‫ال�سنوات التالية‪ .‬وحاليا ميلك الالعب‬ ‫الإجنليزي البالغ عمره ‪ 43‬عاما‪ ،‬فريق‬ ‫�إنرت ميامي اجلديد‪ ،‬الذي من املقرر �أن‬ ‫يلتحق بالدوري الأمريكي يف ‪.2020‬‬

‫الروزنامة ترجح كفة ليفربول على مان�ش�سرت �سيتي ب�إحراز لقب (الربميريليغ)‬ ‫وكاالت – متابعة امل�شرق‬ ‫جتد �إدارة نادي ليفربول يف الروزنامة املتبقية من‬ ‫مناف�سات املو�سم اجلاري فر�صة كبرية تعزز من حظوظ‬ ‫الفريق يف �إحراز لقب الدوري الإنكليزي املمتاز للمرة‬ ‫االوىل يف تاريخه منذ �إطالقه يف عام ‪ .1992‬وت�أمل‬ ‫جماهري ليفربول ان ينجح الفريق يف البقاء ب�صدارة‬ ‫جدول الرتتيب حتى نهاية مناف�سات البطولة ‪ ،‬تفادي ًا‬ ‫ل�سيناريوهات �سابقة كان �آخرها ما‬ ‫حدث يف مو�سم (‪)2014-2013‬‬ ‫عندما تبخرت �أحالمهم و�آمالهم‬ ‫قبل جوالت عن خط النهاية �إثر‬ ‫عجز الفريق حتت �إ�شراف مدربه‬ ‫الإيرلندي بريندان رودجرز و هدافه‬ ‫الأوروغوياين لوي�س �سواريز يف‬ ‫البقاء بال�صدارة ‪ ،‬لي�ضطروا �إىل‬ ‫التنازل عنها وتقدمي الك�أ�س على‬ ‫طبق ملالحقهم املبا�شر مان�ش�سرت‬ ‫�سيتي‪ .‬وبح�سب جدول مباريات‬ ‫اجلوالت الثالث ع�شرة املتبقية ‪،‬‬ ‫ف�إن ليفربول �سيلعب ‪ 7‬مباريات‬ ‫على ار�ضه يف «االنفيلد رود»‬

‫مقابل خو�ضه ‪ 6‬مباريات خارج قواعده ‪ ،‬ويف املقابل‬ ‫ف�إن مان�ش�سرت �سيتي �سيخو�ض ‪ 6‬مباريات فقط على‬ ‫ملعب االحتاد مقابل ‪ 7‬مباريات خارجه‪ .‬ومن �ش�أن فارق‬ ‫املباراة على �أر�ضه‪� ،‬أن ي�صب يف �صالح ليفربول مبنحه‬ ‫نقاط ًا �إ�ضافية عن مان�ش�سرت �سيتي او احتفاظه على‬ ‫االقل بنف�س امل�سافة حتى ال�صعود �إىل من�صة التتويج‪.‬‬ ‫وخالل اجلوالت املتبقية‪ ،‬ف�إن الروزنامة تت�ضمن ‪8‬‬ ‫مناف�سني م�شرتكني لكل من ليفربول‬ ‫ومان�ش�سرت �سيتي ‪ ،‬من ابرزهم‬ ‫مان�ش�سرت يونايتد و ت�شيل�سي‬ ‫و توتنهام هوت�سبري التي متثل‬ ‫ا�صعب واقوى االختبارات التي‬ ‫تنتظر املت�صدر وو�صيفه حل�سم‬ ‫م�صري لقب الدوري املحلي‪ ،‬لأن‬ ‫هذه الفرق مل تخرج بعد من‬ ‫�سباق املناف�سة على اللقب‪،‬‬ ‫ف�ضال عن رغبتها يف حتقيق‬ ‫الفوز على فريقي ال�صدارة‬ ‫وتعزيز فر�صتها يف انهاء‬ ‫البطولة يف مراكز متقدمة‪،‬‬ ‫طاملا ان الرتتيب النهائي �سيحدد‬

‫قيمة العائدات املالية التي ي�ستفيد منها كل نادٍ‪ .‬ويعترب‬ ‫نادي �إيفرتون من ابرز املناف�سني املر�شحني للف�صل‬ ‫بني ليفربول ومان�ش�سرت �سيتي ‪ ،‬لأنه �سي�ستقبلهما‬ ‫على �أر�ضه يف مواجهتني ث�أريتني‪ ،‬بعدما خ�سر �أمامها‬ ‫يف مرحلة الذهاب ‪ ،‬كما �أن ترتيبه احلايل يحفزه على‬ ‫حتقيق االنت�صار عليهما ‪.‬كما تت�ضمن روزنامة ليفربول‬ ‫ومان�ش�سرت �سيتي ‪ ،‬اختبارات تبدو �سهلة عندما يواجهان‬ ‫فرق ًا من قاع الرتتيب خا�صة الثالثي الأخري فولهام و‬ ‫كارديف �سيتي و برينلي رغم ان البطولة �شهدت املوا�سم‬ ‫املا�ضية واملو�سم اجلاري مفاج�آت من العيار الثقيل على‬ ‫غرار فوز نيوكا�سل و كري�ستال باال�س على مان�ش�سرت‬ ‫�سيتي و�إكت�ساح بورمنوث لت�شيل�سي‪ .‬هذا وعجز كل‬ ‫من ليفربول و مان�ش�سرت �سيتي يف ا�ستغالل تعرثات‬ ‫بع�ضهما البع�ض‪ ،‬و رف�ض كل منهما قبول هدايا بع�ضهما‬ ‫البع�ض ‪ ،‬خا�صة عندما خ�سر «ال�سيتي» من نيوكا�سل ‪،‬‬ ‫ليقع «الليفر» يف فخ التعادل الإيجابي امام لي�سرت �سيتي‪.‬‬ ‫ويراهن ليفربول على فارق الثالث نقاط لإنهاء �صيامه عن‬ ‫التتويج باللقب‪ ،‬بينما يراهن مان�ش�سرت �سيتي على هذا‬ ‫الفارق ال�ضئيل الذي ميكن جتاوزه من مباراة واحدة من‬ ‫اجل احلفاظ على لقبه ليكون �أول بطل يحتفظ بلقبه منذ‬ ‫جنح مان�ش�سرت يونايتد يف ذلك عامي ‪ 2008‬و ‪.2009‬‬

‫مباريات مان�ش�سرت يونايتد ت�سجل �أكرب ح�ضور جماهريي يف الدوريات الأوروبية‬ ‫وكاالت – متابعة امل�شرق‬ ‫ك�شف تقرير اح�صائي �صدر عن االحتاد الأوروبي لكرة القدم �أن‬ ‫احل�ضور اجلماهريي ملباريات مان�ش�سرت يونايتد يف بطولة الدوري‬ ‫الإنكليزي التي خا�ضها على ملعبه بـ»االولدترافورد» قد �سجل اكرب‬ ‫ح�ضور على م�ستوى الدوريات الأوروبية (ال�صغرى والكربى) خالل‬ ‫املو�سم الريا�ضي املا�ضي (‪ .)2018-2017‬وبح�سب تقرير االحتاد القاري‪،‬‬ ‫ف�إن ‪ 15‬نادي ًا فاق �إجمايل احل�ضور اجلماهريي على مالعبها حاجز املليون‬ ‫م�شجع‪ ،‬منها ‪ 14‬نادي ًا يف الدوريات الأوروبية اخلم�سة الكربى ومعها‬ ‫نادي �سلتيك غال�سكو من الدوري اال�سكتلندي‪ .‬وتواجدت يف قائمة املليون‬ ‫م�شجع �ستة �أندية �إنكليزية وثالثة �أندية �إ�سبانية وثالثة �أندية �أملانية‬ ‫وناديان من الدوري الإيطايل ‪.‬و�سجل التقرير غياب �أندية كبرية من قائمة‬ ‫املليون م�شجع ابرزها نادي يوفنتو�س الإيطايل (بطل الدوري والك�أ�س‬ ‫املحليتني) ‪ ،‬ونادي باري�س �سان جريمان (بطل الدوري الفرن�سي) �إ�ضافة‬ ‫�إىل ناديي بورتو و بنفيكا امل�سيطرين على املالعب الربتغالية‪ .‬وت�صدر‬ ‫مان�ش�سرت يونايتد الرتتيب بح�ضور جماهريي بلغ مليونا و ‪ 424‬الف‬ ‫م�شجع ‪� ،‬شهدوا ‪ 19‬مباراة على م�سرح الأحالم بـ «االولدترافور» مبعدل‬ ‫بلغ نحو ‪ 75‬الف م�شجع يف املباراة الواحدة‪ .‬وعلى الرغم من تراجع‬ ‫نتائج «اليونايتد» منذ اعتزال مدربه اليك�س فريغ�سون ‪� ،‬إال �أن الأرقام‬ ‫تك�شف ب�أن النادي العمالق يحتفظ ب�شعبيته يف املدينة والبالد‪ ،‬خا�صة انه‬ ‫�سجل نتائج متميزة يف املو�سم املا�ضي جعلته ينهي مو�سمه و�صيف ًا لبطل‬ ‫الدوري ك�أف�ضل مراكزه منذ �إحرازه اللقب يف عام ‪ .2013‬وحل يف املركز‬ ‫الثاين نادي برو�سيا دورمتوند الأملاين بح�ضور جماهريي بلغ مليونا و‬ ‫‪ 351‬الف م�شجع‪ ،‬كانوا قد �شهدوا ‪ 17‬مباراة على ملعب النادي ‪ ،‬ومبعدل‬ ‫عال بلغ ‪ 79‬الف م�شجع من م�شجيعه الذين اثروا دعمه رغم تدهور نتائجه‬ ‫ٍ‬ ‫لي�ساهموا يف عودته القوية هذا املو�سم حملي ًا و قاري ًا‪ .‬و�سجلت مباريات‬ ‫توتنهام هوت�سبري الإنكليزي ثالث اعلى ح�ضور جماهريي بعدما بلغ‬ ‫عددها االجمايل مليونا و ‪� 291‬ألف م�شجع ‪ ،‬مبتو�سط و�صل �إىل ما يقارب‬ ‫من ‪� 68‬ألف م�شجع ‪ ،‬وهو رابع اعلى معدل يف «القارة العجوز»‪،‬‬ ‫رغم �أنه خا�ض مبارياته خارج قواعده على ملعب «وميبلي» ‪،‬‬ ‫ب�سبب خ�ضوع ملعبه «وايت هارت لني» لإعادة بناء ‪.‬وعرفت‬ ‫مباريات بايرن ميونيخ الأملاين على ملعبه بـ «االليانز ارينا»‬ ‫تواجد ًا جماهريي ًا يقدر مبليون و ‪ 275‬الف م�شجع م�سجلني بذلك ح�ضور ًا‬

‫مبعدل بلغ ‪ 75‬الف م�شجع‪ ،‬حيث �ساهموا يف تتويج الفريق وحتقيقه‬ ‫لإجناز تاريخي بعدما نال الدرع للمو�سم ال�ساد�س على التوايل‪ .‬وحل‬ ‫يف املركزين اخلام�س وال�ساد�س ناديا بر�شلونة الإ�سباين (بطل الدوري‬ ‫) وريال مدريد الإ�سباين (و�صيف البطل) بنف�س احل�ضور اجلماهريي يف‬ ‫مباريات الدوري املحلي ‪ ،‬حيث بلغ ح�ضور الكتالونيني يف ملعب «الكامب‬ ‫نو» ما يقارب من مليون و ‪� 265‬ألف م�شجع ‪ ،‬مبتو�سط بلغ ‪ 66‬الف‬ ‫م�شجع ‪ ،‬بينما بلغ ح�ضور املدريديني يف ملعب «ال�سانتياغو برينابيو»‬ ‫نحو مليون و ‪ 257‬الف م�شجع ‪ ،‬مبعدل ‪ 66‬الف م�شجع يف املباراة‬ ‫الواحدة‪ .‬يف املقابل‪ ،‬ف�إن ح�ضور جماهري مان�ش�سرت �سيتي الإنكليزي على‬ ‫ا�ستاد «االحتاد» مل يتجاوز املليون و ‪ 27‬الف م�شجع ‪ ،‬مبعدل بلغ ‪� 54‬ألف‬ ‫م�شجع فقط يف املباراة الواحدة رغم تتويج الفريق بلقب الدوري املحلي‬

‫‪ ،‬ليحتلوا املركز الثالث ع�شر قاري ًا ‪ ،‬كما تراجع نادي ليفربول الإنكليزي‬ ‫للمركز الرابع ع�شر ‪� ،‬إذ مل يتجاوز ح�ضور جماهريه يف ملعبه بـ «االنفيلد‬ ‫رود» �سوى مليون و�سبعة �آالف م�شجع فقط ‪ ،‬مبتو�سط بلغ ‪ 53‬الف م�شجع‬ ‫يف املباراة الواحدة رغم متيز نتائجه حملي ًا وقاري ًا‪ ،‬خا�صة انه حل رابع ًا‬ ‫يف «الربميرليغ» وبلغ نهائي دوري �أبطال �أوروبا‪ .‬ومن الالفت للنظر هو‬ ‫تواجد نادي �سلتيك غال�سكو بطل الدوري الإ�سكتلندي يف املركز التا�سع‬ ‫متفوق ًا من حيث احل�ضور اجلماهريي على �أندية عريقة و كبرية بعدما‬ ‫بلغ عدد جماهريه يف مبارياته على ملعبه ما يقارب من مليون و ‪ 92‬الف‬ ‫م�شجع مبعدل ‪� 57‬ألفا يف املباراة الواحدة ‪ ،‬رغم ان اغلب مبارياته امام‬ ‫مناف�سني متوا�ضعني با�ستثناء موقعة «الكال�سيكو» �ضد غرميه التقليدي‬ ‫رينجرز ‪.‬‬

Profile for Al Mashriq Newspaper

4256 AlmashriqNews  

4256 AlmashriqNews

4256 AlmashriqNews  

4256 AlmashriqNews

Advertisement