Page 11

‫‪2‬‬

‫الثالثاء املوافق ‪ 29‬من كانون الثاين ‪ 2019‬العدد ‪ 4246‬ـ ال�سنة ال�ساد�سة ع�شرة‬

‫تقارير وأخبار‬

‫‪Tuesday, 29 January. 2019 No. 4246 Year16‬‬

‫فريق طبي من قطاع االعظميه‬ ‫يزور دار امل�سنني يف ال�صليخ‬ ‫د‪.‬سعدي االبراهيم‬

‫المشرق‪ -‬علي المياحي‪:‬‬

‫العراق وغياب اجلدوى والتخطيط‬ ‫اق���رت املوازن���ة العام���ة للب�ل�اد‪ ،‬وتنف����س الكث�ي�ر م���ن‬ ‫العراقي�ي�ن ال�صع���داء‪ ،‬عل���ى ام���ل ان تتحق���ق م�صاله���م‬ ‫م���ن خاللها‪ ،‬وه���ي م�صالح ب�سيطة يف ال���دول االخرى‪،‬‬ ‫لكنها �صعب���ة للغاية يف بالدنا‪ ،‬فه���ي ال تتجاوز ال�سعي‬ ‫للح�صول عل���ى فر�صة عمل مبرتب منخف�ض‪ ،‬او ان يتم‬ ‫اعم���ار ما دمرته احلرب‪ ،‬او على االق���ل ان يجنب اقرار‬ ‫املوازنة البالد والعباد �شر التنازع واالقتتال الذي غالبا‬ ‫ما يرتافق معها يف كل عام ‪.‬‬ ‫اال ان متكن القوى ال�سيا�سية من جتاوز عقدة املوازنة‪،‬‬ ‫وم���ن خالل جتارب االعوام ال�سابق���ة‪ ،‬يثبت للجميع ان‬ ‫ه���ذا الفع���ل ال يعد كافي���ا‪ ،‬فمرحل���ة ما بعد االق���رار هي‬ ‫ا�صع���ب من التي �سبقته���ا ‪ .‬فهذه االم���وال ال�ضخمة اذا‬ ‫مل جتد من يتابع �صرفها‪ ،‬وي�ضعها يف مكانها ال�صحيح‬ ‫فلن جتدي نفعا‪ ،‬ولن يكون لها انعكا�سات ايجابية على‬ ‫الواق���ع‪ ،‬ففي ال���دول املتقدمة او حت���ى االكرث ا�ستقرارا‬ ‫م���ن العراق‪ ،‬يت���م البحث يف جدوى ال�ص���رف وفوائده‬ ‫احلقيقية‪ ،‬وهذا يتم ع�ب�ر التخطيط واملتابعة الدقيقة ‪.‬‬ ‫الع���راق ي�ستطيع ان يفعل ال�ش���يء نف�سه‪ ،‬عرب جمموعة‬ ‫م���ن االليات‪ ،‬م���ن املمكن ان نذك���ر البع�ض منه���ا ‪ ،‬وكما‬ ‫ي�أتي ‪:‬‬ ‫‪ – 1‬ت�شكيل جهاز اداري وفني وعلمي لدرا�سة اجلدوى‬ ‫‪ :‬اال�صل يف �صرف االموال من قبل الدول‪ ،‬هو ان ت�أتي‬ ‫ب�أم���وال اك�ث�ر منها او عل���ى االقل ان يت���م ا�سرتجاعها‪،‬‬ ‫وه���ذا يتم عرب ان�شاء امل�شاري���ع اال�ستثمارية ال�ضخمة‪،‬‬ ‫الت���ي متت����ص البطالة من جه���ة وتوفر للب�ل�اد العمالت‬ ‫ال�صعب���ة من جهة اخرى ‪ .‬هذه العملية مل تكن موجودة‬ ‫يف الع���راق‪ ،‬ويف �سبي���ل حتقيقها البد م���ن ان�شاء جهاز‬ ‫يتوىل و�ضع احتماالت وتوقعات اجلدوى والفائدة من‬ ‫ال�صرف‪ ،‬واج���راء التعديالت الالزمة عليها ‪ ،‬كي ت�صب‬ ‫يف �صالح اال�ستثمار ‪.‬‬ ‫‪ – 2‬درا�س���ة اال�سباب التي ا�ضاع���ت املوازنات ال�سابقة‬ ‫‪ :‬مل تك���ن الدولة موفقة يف �صرف املوازن���ات ال�سابقة‪،‬‬ ‫اذ بقيت امل�شاكل العام���ة على حالها‪ ،‬ومل يحل اي منها‪.‬‬ ‫على هذا اال�سا�س ينبغي اجراء درا�سة �شاملة للأ�سباب‬ ‫التي ادت اىل ه���ذه النتيجة‪ ،‬وحماولة جتنيب املوازنة‬ ‫احلالي���ة امل�ص�ي�ر نف�س���ه ‪ .‬وب���دون هذا االج���راء �سوف‬ ‫يتكرر االمر نف�سه ‪.‬‬ ‫‪ – 3‬التفك�ي�ر يف امكاني���ة التعاق���د مع �ش���ركات عاملية ‪:‬‬ ‫العامل قد بلغ درجات عالية ومتقدمة جدا يف مو�ضوعة‬ ‫اال�ستثم���ار‪ ،‬وتوظي���ف االم���وال لتلبي���ة طموح���ات‬ ‫ال�شعوب‪ ،‬عرب اال�ستثمار‪ .‬ال���دوالر ي�أتي مبثله او اكرث‬ ‫منه ‪ .‬وهي ا�شب���ه بعملية اقرا�ض املوازنة لل�شعب ومن‬ ‫ث���م ا�سرتجاعها منه وفيها ارباح كب�ي�رة‪ ،‬من خالل فتح‬ ‫امل�شاري���ع اال�ستثمارية الكبرية‪ .‬اما ان ت�صرف االموال‬ ‫دون ان يك���ون فيها وجه للربح او التوجيه االقت�صادي‬ ‫ال�صحيح‪ ،‬فهذا يعترب خلل كب�ي�ر يف العقلية ال�سيا�سية‬ ‫واالقت�صادية التي تقود البالد ‪.‬‬ ‫اذن ‪ ،‬ان عملي���ة متابعة ال�صرف و و�ضع االموال العامة‬ ‫يف املكان املنا�سب هي اهم من اقرار املوازنة‪.‬‬

‫ق���ام فريق طبي م���ن مركز �صح���ي الدهاليك‬ ‫لقط���اع االعظمية بزي���ارة دار رعاية امل�سنني‬ ‫يف ال�صليخ من اجل متابعة الو�ضع ال�صحي‬ ‫والبيئي للم�سنني ‪ .‬وقام الفريق خالل زيارته‬ ‫االط�ل�اع على او�ضاعه���م ال�صحية والبيئية‬ ‫والفندقي���ة و�إجراء كافة الفحو�صات الطبية‬ ‫واملختربية واخلدمات الطبية االخرى التي‬

‫بغداد‪ /‬متابعة المشرق‪:‬‬

‫بغداد‪ /‬متابعة المشرق‪:‬‬

‫�أكد البنك املركزي العراقي‪ ،‬االثنني‪ ،‬ا�ستعداده‬ ‫ا�ستبدال طبعات ال��دوالر القدمية والتالفة من‬ ‫جميع الفئات بطبعات جديدة‪ ،‬مدافعا عن قرار‬ ‫�إن�شاء مبناه اجلديد يف اجلادرية‪ .‬وقال مدير‬ ‫عام العمليات املالية يف البنك حممود داغر �إن‬ ‫“البنك امل��رك��زي م�ستعد ال�ستقبال الطبعات‬ ‫القدمية من ال��دوالر بكافة الفئات‪ ،‬ف�ضال عن‬

‫ال�ت��ال�ف��ة وا��س�ت�ب��دال�ه��ا ب��ال�ف�ئ��ات اجل��دي��دة دون‬ ‫�إ�ضافة �إي فائدة”‪ .‬و�أ�ضاف داغر �أن “احلديث‬ ‫ع��ن ��ص��رف البنك امل��رك��زي �أم ��وال لبناء مبناه‬ ‫اجلديد يف اجلادرية و�سط بغداد مبالغ فيه”‪.‬‬ ‫واو�ضح‪� ،‬أن “موازنة البنك منف�صلة متاما عن‬ ‫احلكومة ف�ضال عن حاجة البنك املا�سة لبناية‬ ‫جديدة متثل وجه العراق االقت�صادي ومتنحه‬ ‫فر�صة التناف�س مع الإطراف الإقليمية”‪.‬‬

‫وزير االعمار والإ�سكان يوا�صل لقاءاته مع اجلهات املخت�صة‬ ‫لتنفيذ مبادرة دولة رئي�س الوزراء بتوزيع قطع �أرا�ضي �سكنية للمواطنني‬ ‫المشرق – جعفر هاشم السراي‬

‫منذ اطالق مب���ادرة دولة رئي�س الوزراء بتوزيع‬ ‫قط���ع �أرا�ض���ي �سكنية للمواطن�ي�ن وال�سيد وزير‬ ‫االعم���ار والإ�سكان والبلدي���ات واال�شغال العامة‬ ‫اال�ستاذبنكَنيريكاينيوا�صللقاءاتهواجتماعاته‬ ‫وب�ش���كل ا�سبوعي م���ع الفرق املخت�ص���ة التي مت‬ ‫ت�شكيله���ا لتنفيذ هذه املب���ادرة وذلك ال�ستعرا�ض‬ ‫املخطط���ات ومناق�ش���ة ال���ر�ؤى والإج���راءات‬ ‫املتخ���ذة من قبل هذه الفرق التي قات العالقة يف‬ ‫بغ���داد واملحافظات حيث اك���د ال�سيد الوزير بان‬ ‫توزي���ع االرا�ض ي�شمل خمتل���ف �شرائح املجتمع‬ ‫العراق���ي م���ن ذوى الدخ���ل املح���دود واملتو�سط‬ ‫واملواطن�ي�ن املتمكنني من �شراء م�ساحات كبرية‬

‫ظاه���رة انت�شار ال�سكن الع�شوائي ونحن بدورنا‬ ‫ن�شد على يد ال�سيد وزير االعمال والإ�سكان على‬ ‫ال���دور الكبري ال���ذي يقوم ب���ه واجلدي���ة العالية‬ ‫يف التع���اون م���ع هذا امل�ش���روع الوطن���ي الكبري‬ ‫وننا�ش���د اجلمي���ع بالوق���وف مع���ه لتحقي���ق هذا‬ ‫الهدف اال�سمى الن هذه املبادرة تهدف اىل �إزالة‬ ‫الف���وارق ب�ي�ن املواطن�ي�ن وت�شعره���م بانتمائهم‬ ‫احلقيق���ي له���ذا الوطن وعن���د الب���دء بتنفيذ هذا‬ ‫امل�ش���روع �سينعك����س ه���ذا ب�ش���كل �إيجاب���ي على‬ ‫حرك���ة ال�سوق وحتريك عجلة االقت�صاد العراقي‬ ‫م���ع تخطيط ح�ضاري يوفر كاف���ة البني التحتية م�ستفي�ضة حول تفاقم ازم���ة ال�سكن التي يعاين وت�شغي���ل االي���دي العاملة فتحية اج�ل�ال واكبار‬ ‫واخلدم���ات له���ذه الأرا�ض���ي ونح���ن نعتق���د بان منه���ا بلدنا منذ عدة عقود وكذلك لفك االختناقات اىل كل اجلهات التي ت�ساهم وت�شارك يف حتقيق‬ ‫ه���ذا امل�ش���روع ال�سرتاتيج���ي ج���اء بع���د درا�سة الكب�ي�رة احلا�صل���ة يف داخ���ل امل���دن ومعاجل���ة هذا احللم والله ويل التوفيق‪.‬‬

‫وزارة النفط ‪ :‬ارتفاع الطاقة االنتاجية‬ ‫مل�صايف اجلنوب اىل ‪ 210‬الف برميل باليوم‬ ‫المشرق‪ -‬علي صالح ‪:‬‬

‫اعلن وكيل الوزارة ل�ش�ؤون الت�صفية فيا�ض ح�سن‬ ‫نعمة عن افتتاح م�شروع زيادة الطاقة اخلزينة يف‬ ‫�شركة م�صايف اجلنوب وارتفاع الطاقة االنتاجية‬ ‫للم�صف���ى اىل ( ‪ ) 210‬ال���ف برمي���ل باليوم ‪ .‬وقال‬ ‫وكي���ل ال���وزارة ان امل�ل�اكات الوطني���ة املخل�ص���ة‬ ‫يف م�ص���ايف اجلن���وب و�شركة امل�شاري���ع النفطية‬ ‫واجله���ات ال�ساندة لها قد متكنت من اجناز وحدة‬ ‫انتاجي���ة بطاق���ة (‪ ) 70‬الف برمي���ل باليوم وبهذا‬ ‫ترتفع الطاقة االنتاجية للم�صفى اىل ( ‪ ) 210‬الف‬ ‫برميل بالي���وم ‪ .‬وتابع ‪ ،‬ان العم���ل جاري ال�ضافة‬

‫اعفاء مدير الإقامة العامة من من�صبه ب�سبب �شبهات‬ ‫ف�ساد والتعاون ب�إدخال �إرهابيني‬ ‫قرر جهاز االدع��اء العام العراقي‪ ،‬اليوم االثنني‪ ،‬اعفاء‬ ‫مدير الإقامة التابعة للمديرية العامة لوزارة الداخلية‪،‬‬ ‫العميد حيدر كمال خ�ضر‪ ،‬من من�صبه‪ ،‬ب�سبب �شبهات ف�ساد‬ ‫وتعاونه مع �إرهابيني لت�سهيل دخولهم اىل البالد‪.‬وذكرت‬ ‫وثيقة‪ ،‬موجهة اىل وزارة الداخلية م��ن قبل اجلهاز‪،‬‬ ‫ان "قمنا بت�شكيل جلنة خمت�صة بحيثيات املو�ضوع‬ ‫(�شبهات الف�ساد بخ�صو�ص مدير الإقامة التابعة لوزارة‬ ‫الداخلية)"‪ .‬وبينت الوثيقة‪� ،‬أن "تو�صيات اللجنة‬ ‫املخت�صة اقت�ضت امل�صلحة العامة وبنا ًء على ما �أ�شارت‬ ‫اليه اجلهات العليا للق�ضاء على �آفة الف�ساد امل�ست�شري‬ ‫داخل مفا�صل مديرية وا�ستغالله الوظيفي‪ ،‬تتقرر اعفاء‬

‫يحتاجها امل�سنني باال�ضافه اىل االطالع على‬ ‫نوعية الطعام وعلى كمية ونوعية الوجبات‬ ‫ً‬ ‫ف�ض�ل�ا بتزويده���م بالأدوي���ة‬ ‫املقدم���ه له���م‬ ‫الالزم���ة والأدوية املزمن���ة وتقدمي امل�شورة‬ ‫ال�صحية والنف�سية م���ن قبل م�س�ؤولة �صحة‬ ‫النف����س االجتماعي���ة ‪ ،‬وق���ام الفري���ق اي�ض ًا‬ ‫بزي���ارة املف���رزة الطبي���ة املتواج���دة هن���اك‬ ‫والإطالع على توفري االدوية وكميتها ‪.‬‬

‫البنك املركزي يعلن ا�ستعداده‬ ‫ال�ستالم طبعات الدوالر القدمية والتالفة‬

‫العميد (حيدر كمال خ�ضر) من من�صبه و�إحالته على ذمة‬ ‫التحقيق ومتثيله �أمام هيئة"‪ .‬و�أظهرت الوثيقة‪� ،‬أنه "من‬ ‫خالل �سري التحقيق وجمع املعلومات عنه تبني �أنه كان‬ ‫معتقل يف مطار بغداد ال��دويل مع ثالثة �ضباط �آخرين‬ ‫وفق املادة الرابعة من قانون مكافحة االره��اب لتعاونه‬ ‫مع االرهابيني وقيامه بت�سهيل دخولهم اىل البلد مقابل‬ ‫ام��وال طائلة وقيامه"‪ .‬و�أو� �ص��ت اللجنة‪ ،‬ب�ـ "تن�سيب‬ ‫اللواء املتقاعد (يو�سف ريكان حم�سن التميمي) الذي‬ ‫طرح ا�سمه من قبل وكيل الوزارة عقیل حممود اخلزعلي‬ ‫ملن�صب مدير مديرية االقامة العامة لوزارة الداخلية بعد‬ ‫اطالعنا على �سريته من ح�سن ال�سرية وال�سلوك راجني‬ ‫التنفيذ الفوري لقرارنا وتو�صيات اللجنة الق�ضائية"‪.‬‬

‫وح���دة رابعة للم�صفى للو�صول اىل طاقة انتاجية‬ ‫(‪ ) 300‬ال���ف برمي���ل بالي���وم ‪ ،‬و�ستك���ون �شرك���ة‬ ‫م�ص���ايف اكرب �شركة لتكرير امل�شتقات النفطية يف‬ ‫البالد لتامني اال�سته�ل�اك املحلي للبالد ‪ ،‬باال�ضافة‬ ‫اىل وج���ود وح���دات مط���ورة وحديث���ة النت���اج‬ ‫البنزي���ن والغ���از ال�سائ���ل ‪ .‬وقال مدير ع���ام �شركة‬ ‫م�ص���ايف الو�سط ح�سام ح�س�ي�ن ان م�شروع زيادة‬ ‫الطاق���ة اخلزين���ة يف ال�شركة مت من خ�ل�ال عقدين‬ ‫الن�ش���اء (‪ )9‬خزانات ‪ ،‬ومت اجناز امل�شروع لزيادة‬ ‫الطاق���ة اال�ستيعابية خلزن امل�شتق���ات النفطية يف‬ ‫ال�شركة ‪.‬‬

‫ندوة حوارية عن االعالم والفن‬ ‫ونبذ خطاب الكراهية‬

‫المشرق – رحيم الشمري‬

‫اقام���ت دائ���رة ثقاف���ة وفن���ون ال�شب���اب يف‬ ‫وزارة ال�شب���اب والريا�ض���ة ن���دوة حواري���ة‬ ‫لطلب���ة اكادميي���ة الفن���ون اجلميل���ة ‪ ،‬قدمته���ا‬ ‫الدكت���ورة نه���ى جن���اح عبدالل���ه مدي���رة ق�س���م‬ ‫الفن���ون ال�سينمائي���ة وامل�سرحي���ة وكال���ة ‪.‬‬ ‫وتطرقت الن���دوة احلوارية اىل مفهوم خطاب‬ ‫الكراهية‪،‬وبداي���ات ظه���ور خط���اب الكراهي���ة‬ ‫يف الع���راق ع���ام ‪ ، ٢٠٠٣‬وا�ستعرا����ض انواع‬ ‫اخلطابات من ‪ ٢٠٠٣‬حتى ‪ ، ٢٠١٦‬وتداعياتها‬ ‫عل���ى املجتم���ع العراق���ي ‪ ،‬وا�ست�ضاف���ت‬ ‫الن���دوة ا�ستاذ الف���ن املعا�صر الدكت���ور بال�سم‬ ‫حممد ال���ذي حتدث ع���ن كيفية تكوي���ن الفكرة‬

‫اخلطابات وج���ذور الكراهية ‪ ،‬واهمية الوعي‬ ‫الثق���ايف ل���دى ال�شب���اب ‪ ،‬ودور الف���ن يف نب���ذ‬ ‫خط���اب الكراهية وطرق املواجهة ‪ .‬فيما تناول‬ ‫ا�ست���اذ االع�ل�ام والعالق���ات العام���ة الدكت���ور‬ ‫حمم���د جب���ار ‪ ،‬م�ضم���ون خط���اب الكراهية يف‬ ‫و�سائل االعالم ومواق���ع التوا�صل االجتماعي‬ ‫وتعاطيه���ا خلط���اب الكراهي���ة ‪ ،‬والف���رق ب�ي�ن‬ ‫حرية التعبري عن الر�أي وبني خطاب الكراهية‬ ‫‪ ،‬ودور االع�ل�ام يف نب���ذ اخلط���اب ‪ ،‬وفتح باب‬ ‫النقا����ش امام الطلب���ة واال�سات���ذة اخلا�ضرين‬ ‫ومناق�شتهم فيها بعدها مت ت�سليط ال�ضوء على‬ ‫االمور الواجب اتباعه���ا لنبذ خطاب الكراهية‬ ‫والت�صدي له من قبل املجتمع وال�شباب ‪.‬‬

‫حمورابي توا�صل االعمل يف م�شروع املمر الفرعي ملدينة ال�سماوة‬ ‫المكتب االعالمي لشركة حمورابي‬

‫توا�ص���ل امل�ل�اكات الهند�سي���ة والفنية يف �شرك���ة حمورابي العام���ة للمقاوالت‬ ‫االن�شائي���ة اح���دى ت�شكي�ل�ات وزارة االعم���ار واال�سكان والبلدي���ات واال�شغال‬ ‫العام���ة اعمالها يف م�شروع تنفيذ املمر الفرعي ملدينة ال�سماوة وبا�شرت �شركة‬ ‫حمورابي العام���ة بالعمل يف امل�شروع بتاري���خ ‪ 2018/9/6‬باالعمال املتبقية‬ ‫م���ن م�ش���روع املمرالفرع���ي ملدخل مدين���ة ال�سماوة �ضم���ن توجيه���ات الوزارة‬ ‫املوكلة الينا �ضمن م�شروع املرور ال�سريع (ط ‪ )6‬تطويرالطريق العام رقم‪8‬‬ ‫ويت�ضمن العمل مايلي‪:‬‬ ‫‪.1‬اكمال االعمال الرتابية للطريق العام رقم ‪ 8‬وان�شاء تقاطع ال�سماوة الفرعي‬ ‫وبكمية ‪350000‬م‪.3‬‬ ‫‪.2‬اكمال اعمال الطبقة االوىل ح�صى خابط للطريق رقم ‪ 8‬وبكمية ‪6250‬م‪. 3‬‬ ‫‪.3‬اكمال اعمال الطبقة الثانية ح�صى خابط �صنف ‪ A‬وبكمية ‪6050‬م‪3‬‬ ‫‪.4‬تنفي���ذ اعمال طبقة اوىل ا�سا�س قريي �سمك ‪�9‬سم وبكمية ‪2‬مك ‪�9‬سم وبكمية‬ ‫‪28800‬م‪ 2‬مع ر�ش طبقة الربامي كوت‪.‬‬ ‫‪.5‬تنفيذ اعمال طبقة ثانية ا�سا�س قريي �سمك ‪�9‬سم وبكمية ‪28350‬م‪2‬مع ر�ش‬ ‫طبقة التاك كوت‪.‬‬ ‫‪.6‬تنفي���ذ اعمال الطبق���ة الرابطة �سمك ‪�8‬سم وبكمي���ة ‪27750‬م‪ 2‬مع ر�ش طبقة‬ ‫الت���اك كوت ‪ .‬العمل م�ستم���ريف امل�شروع و�سوف يتم افتتاح مقطع بطول( ‪1‬كم‬ ‫) م���ن املقاط���ع املنج���زة وذالك لف���ك االختناق���ات املرورية احلا�صل���ة يف مدخل‬ ‫مدين���ة ال�سم���اوة ال�شم���ايل هذام���ا او�ضحه املهند����س �سعد الدي���ن حممد امني‬

‫كم���ا ا�ض���اف �شركة حموراب���ي العامة التابعة ل���وزارة االعمار م���ن ال�شركات‬ ‫الرائدة التي لها باع طويل يف تنفيذ م�شاريع الطرق واجل�سور باالعتماد على‬ ‫امكانيته���ا الذاتية ومالكاتها املنت�شرة يف اغلب املحافظ���ات وان ال�شركة لديها‬ ‫من اخلربات واالمكانيات املادية والب�شرية لتنفيذ م�شاريع الطرق مبوا�صفات‬ ‫عالي���ة اجلودة يف بغ���داد واملحافظات وتتوا�ص���ل ادارة ال�شرك���ة مع كوادرها‬ ‫املتنفذة من خالل الزي���ارات امليدانية وت�أمني متطلبات العمل وب�صورة يومية‬ ‫من خالل التوجيه���ات امل�ستمرة ملدير عام ال�شركة اال�ستاذ املهند�س �سعدالدين‬ ‫حممد امني‪.‬‬

‫اخلارجية النيابية تك�شف عن حتديد �ضوابط جديدة ال�ستبدال ال�سفراء والقنا�صل‬ ‫بغداد‪ /‬متابعة المشرق‪:‬‬

‫ك�شفت جلنة العالقات اخلارجية النيابية‪ ،‬االثنني‪ ،‬عن حتديد �ضوابط جديدة من قبل وزارة اخلارجية حول ا�ستبدال ال�سفراء والقنا�صل ممن اثبتو ف�شلهم‪ .‬وقال‬ ‫ع�ضو اللجنة رامي ال�سكيني �إن “بع�ض ال�سفراء والقنا�صل ال ميتلكون اي م�ؤهالت او �شهادات درا�سية �أ�صال”‪ ،‬م�ؤكدا �أن “اجلميع بات يعلم �أن تن�صيب بع�ض‬ ‫ال�سفراء والقنا�صل جاء عن طريق الأحزاب”‪ .‬و�أ�ضاف ال�سكيني‪� ،‬أن “وزارة اخلارجية و�ضعت �ضوابط جديدة تخ�ص ق�ضية ا�ستبدال ال�سفراء والقن�صل العام ممن‬ ‫ام�ضوا يف اخلدمة اكرث من اربع �سنوات و�أكرث و�سيكون للجنة العالقات اخلارجية دور بق�ضية اال�ستبدال”‪ .‬وكان النائب عن كتلة �صادقون نعيم العبودي ك�شف يف‬ ‫وقت �سابق عن عزم كتلته فتح ملف ابناء امل�س�ؤولني يف ال�سفارات العراقية وجعل الية اختيار املوظفني وفق الكفاءة واخلربة والقدرة على متثيل العراق‪.‬‬

Profile for Al Mashriq Newspaper

4246 AlmashriqNews  

4246 AlmashriqNews

4246 AlmashriqNews  

4246 AlmashriqNews

Advertisement