Page 1

‫يومي��ة عراقي��ة دولي��ة م�ستقلة ت�صدر ع��ن م�ؤ�س�سة امل�ش��رق لال�ستثم��ارات االعالمي��ة والثقافية‬

‫أخيرة‬

‫الآراء والأفكار املن�شورة ال تعرب بال�ضرورة عن ر�أي اجلريدة بل تعرب عن وجهات نظر ا�صحابها‬

‫‪Monday 10 Septembert, 2018 - No. 4136 Year 15‬‬

‫الأثنني املوافق‪ 10‬من �أيلول ‪ 2018‬العدد ‪ - 4136‬ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬ ‫هاتف التحرير ‪07901342845 :‬‬

‫بغداد‬

‫‪42 °C‬‬ ‫‪25 °C‬‬

‫طبعت مبطابع �شركة جمموعة امل�شرق للطباعة‬

‫تحَ ���ول ج ��دل ب�ين امل�غ�ن�ي�ت�ين ك ��اردي‬ ‫ب��ي ون�ي�ك��ي م�ي�ن��اج �إىل (ف��ا��ص��ل من‬ ‫امل�ل�اك� �م ��ة) يف ع��ر���ض ل �ل��أزي� ��اء يف‬ ‫مدينة ن�ي��وي��ورك‪ .‬وب ��د�أ ال �ن��زاع بعد‬ ‫�أن اق�ترب��ت مغنية ال ��راب (ك ��اردي)‬ ‫من ميناج لتعاتبها ب�سبب (�أكاذيب‬ ‫ت��روج�ه��ا)‪ ،‬ح�سب موقع (ت��ي ام زد)‬ ‫لأخ �ب��ار امل�شاهري‪ .‬و�أف ��اد امل��وق��ع �أن‬ ‫ك ��اردي تعر�ضت للكمة م��ن حار�س‬ ‫�أم �ن��ي ق�ب��ل �أن ت�ق��ذف م�ي�ن��اج بحذاء‬ ‫كعبه �أحمر اللون‪ ،‬لكن الأخ�يرة بدت‬ ‫وك�أنها مل ت�صب ب ��أذى بعد احلادث‪.‬‬ ‫وبعد �أن راف��ق احل��را���س ك��اردي �إىل‬ ‫اخلارج حافية القدمني بجبني منتفخ‬

‫َ�سيعر�ض �أق��دم مل�صق افالم يف العامل للبيع باملزاد‪.‬‬ ‫ُطبع املل�صق و�أُل�صق على اجلدران يف انحاء باري�س‬ ‫لالعالن عن افالم ق�صرية �صورها الأخوة لوميري يف‬ ‫�سل�سلة من اللقطات التي ال تزيد الواحدة منها على دقيقة‬ ‫واحدة لت�صوير احلياة اليومية يف فرن�سا‪ .‬وت�ضمنت‬ ‫ال�سل�سلة م�شاهد قطار يدخل حمطة وعمال يغادرون‬ ‫م�صنع ًا وب�ستاني ًا يعمل يف حديقة وم�صطافون‬ ‫ي�سبحون يف البحر‪ ،‬كلها عُر�ضت على قما�شة بي�ضاء‬ ‫هي �أقرب اىل ال�شر�شف يف اول حدث �سينمائي عرفه‬ ‫العامل وقتذاك‪ .‬و�أُنتج املل�صق بعد ليلة افتتاح الفيلم‬ ‫يف قبو مقهى "غران كافيه" يف باري�س بح�ضور اقل‬ ‫من ‪� 30‬شخ�ص ًا يف ‪ 28‬دي�سمرب‪ /‬كانون الأول ‪.1895‬‬

‫كلب يحطم �أرقام ًا‬ ‫قيا�سية بالقفز ويدخل‬ ‫(غيني�س)‬ ‫تمَ كن كلبان من حتطيم �أرقام قيا�سية ودخول مو�سوعة‬ ‫(غيني�س) للأرقام القيا�سية‪ ،‬وذلك عرب قفزهما مل�سافة‬ ‫و�صلت �إىل م�تر و‪� 91‬سم‪ ،‬وف��ق م��ا ن�شره موقع (يو‬ ‫�آي بي) الأمريكي‪ .‬ودخلت الكلبة ال�سلوقية (فيذر)‬ ‫امل��و��س��وع��ة ب � ��أداء �أع �ل��ى ق�ف��زة بلغ ارتفاعها‬ ‫م�تر و‪�� 91‬س��م‪ ،‬بعد �أن تبنتها املدربة‬ ‫(�سامنتا ف��ال) ودربتها على الوثب‬ ‫الطويل‪ .‬وح�سب (ي��و بي �أي)‪،‬‬ ‫دخ��ل��ت ال �ك �ل �ب��ة جريونيمو‬ ‫م��ن ن��وع (ب ��وردر كويل)‪،‬‬ ‫م��و� �س��وع��ة (غيني�س)‬ ‫برقمني قيا�سيني‪ ،‬وهما‬ ‫‪ 91‬ق� �ف���زة م �ت �ت��ال �ي��ة يف‬ ‫دقيقة واح��دة‪ ،‬و‪ 128‬قفزة‬ ‫هولندية مزدوجة يف دقيقة‬ ‫واحدة‪ .‬وقالت �سامنتا‪� ،‬إنها‬ ‫(�أن �ق��ذت الكلبني م��ن حظرية‬ ‫احل��ي��وان��ات الأل��ي��ف��ة‪ ،‬حيث‬ ‫ك��ان ا�سم جريونيمو ال�سابق‬ ‫كريكيت‪ ،‬وكانت جروً ا �صغريًا‬ ‫ولونها �أ�سود و�أبي�ض ولطيفة‬ ‫ل �ل �غ��اي��ة‪ ،‬ويف ط��ري �ق �ن��ا �إىل‬ ‫املنزل حاولت القفز من نافذة‬ ‫ال �� �س �ي��ارة‪ ،‬وه �ك��ذا ح�صلت‬ ‫ع �ل��ى ا�� �س ��م ج�ي�رون �ي �م��و)‪.‬‬ ‫و�أ��ض��اف��ت‪�( :‬إن��ه مبجرد �أن‬ ‫�أدرك��ت فيذر‪� ،‬أن القفز فوق‬ ‫العقبة هو ما �أري��ده‪ ،‬بد�أت‬ ‫يف �إب��ه��اري وك��ان��ت ت�صل‬ ‫ب��ال �ق �ف��ز �إىل م �� �س��اف��ة مرت‬ ‫ون�صف املرت ب�سهولة‪ ،‬وهي‬ ‫ال ت��زال تذهلني ك��ل يوم)‪.‬‬

‫�أطلقت م�ؤخرا �ألبومها الرابع (كوين)‬ ‫�صورا لها يف رداء ب�ألوان جلد الفهد‪.‬‬ ‫وات �ه �م��ت ك� ��اردي نيكي ال�ب��ال�غ��ة من‬ ‫العمر ‪ 34‬عاما بتهديد فنانني �آخرين‬ ‫مبقاطعتهم �إذا ع�م�ل��وا م��ع ك ��اردي‪.‬‬ ‫وق��ال��ت �إن�ه��ا تعبت كثري م��ن �أج��ل �أن‬ ‫ت�صل �إىل ما و�صلت �إليه ولن ت�سمح‬ ‫لأي ك��ان بالعبث بنجاحها‪ .‬وكانت‬ ‫كاردي‪ ،‬وا�سمها احلقيقي بيلكالي�س‪،‬‬ ‫قد ولدت طفلها يف �شهر يوليو‪ /‬متوز‬ ‫املا�ضي‪ .‬وقد ان�سحبت الفنانة البالغة‬ ‫من العمر ‪ 25‬عاما من جولة فنية مع‬ ‫برونو مار�س نهاية هذا العام قائلة �إنها‬ ‫(�أ��س��اءت تقدير متطلبات الأمومة)‪.‬‬

‫نرجو اعتماد الربيد‬ ‫االلكرتوين اجلديد يف‬ ‫حالة ن�شر اعالناتكم يف‬ ‫جريدتنا ومرا�سلتنا على‬ ‫العنوان التايل ح�صرا‪.‬‬

‫‪07706592736‬‬ ‫‪07706949605‬‬

‫‪aalan.almashraq@yahoo.com‬‬

‫نان�سي عجرم‪:‬‬ ‫ملحن (بدنا نولع اجلو)‬ ‫باع اللحن لفنانة مبتدئة‬

‫الع�شرين‪ .‬وبعد النجاح ال�ساحق وما اقرتنت به ليلة‬ ‫العر�ض الأوىل من اث��ارة توافد �آالف على العرو�ض‬ ‫التالية ويف غ�ضون ا�شهر ا ُفتتحت �سينمات لعر�ض‬ ‫افالم الأخوة لوميري يف جميع املدن الكربى يف العامل‪.‬‬ ‫و ُقدمت عرو�ض خا�صة لغالبية ر�ؤ�ساء الدول وامللوك‬ ‫وامللكات مب��ن فيهم قي�صر رو�سيا‪ .‬ي�صور املل�صق‬ ‫ال��ذي �صممه الفنان الفرن�سي ه�نري بري�سبو جمع ًا‬ ‫من جمهور ال�سينما بانتظار دخ��ول �صالة العر�ض‪.‬‬ ‫و�ستعر�ض دار �سوذبي يف لندن املل�صق للبيع مع‬ ‫‪ 163‬مل�صق ًا نادر ًا من مل�صقات االفالم‪ .‬ومن املتوقع‬ ‫ان ي�ب��اع ب�سعر ‪ 40‬اىل ‪ 60‬ال��ف جنيه ا�سرتليني‪.‬‬

‫�أفريل الفني تعود للغناء‬ ‫بعد رحلة كفاح مع املر�ض‬ ‫أعلنت املغنية الكندية �أفريل الفني التي ا�شتهرت يف مطلع العقد املا�ضي ب�أغنيات عدة‬ ‫� ِ‬ ‫بينها (كومبليكايتد) و(غريلفريند)‪ ،‬عن �ألبوم جديد تعتزم طرحه متحدثة عن كفاحها خالل‬ ‫ال�سنوات الأخرية �ضد مر�ض كاد يودي بحياتها‪ .‬وقد �أ�صيبت الفني مبر�ض المي يف ‪ 2014‬غري‬ ‫�أن ت�شخي�ص هذه الإ�صابة ر�سميا مل يح�صل �سوى بعد �أ�شهر عدة‪ .‬وكتبت يف ر�سالة ن�شرتها عرب‬ ‫موقعها الإلكرتوين اخلمي�س املا�ضي (لقد �أم�ضيت ال�سنوات الأخرية يف املنزل‪ ،‬مري�ضة‪،‬‬ ‫�أكافح مر�ض المي)‪ .‬و�أو�ضحت �أن الأغنية الأوىل من الألبوم اجلديد التي �ستطرح يف‬ ‫التا�سع ع�شر من �سبتمرب احلايل �ستحمل عنوان (هيد �أباف ووتر) (الر�أ�س فوق املاء)‬ ‫وهي كتبتها خالل مرحلة هي من الأكرث جزعا يف حياتها‪ .‬وت�ستذكر املغنية (لقد‬ ‫تق ّبلت فكرة املوت وكنت �أ�شعر بج�سمي ميوت تدريجيا)‪ .‬و�أقرت الفني التي �ألفت‬ ‫الكثري من �أغنياتها‪� ،‬أنها ترددت قبل التحدث علنا عن مر�ضها‪ .‬وكتبت (هذا لي�س‬ ‫فقط جزءا من حياتي بل علي �أي�ضا ت�سليط ال�ضوء على خطورة مر�ض المي)‪.‬‬

‫ن�شرتْ قناة (وان تي يف) عرب ح�سابها على �إن�ستغرام‪ ،‬جمموعة‬ ‫م�ستندات ووثائق ت�شري �إىل �أنّ الفنانة نان�سي عجرم قد وقعت‬ ‫�ضحية �إحدى �أغنياتها‪� ،‬أال وهي �أغنيتها الأخرية (بدنا نولع اجلو)‬ ‫التي طرحتها منذ �أيام عرب تطبيق (�أنغامي)‪ .‬ويبدو �أنّ نان�سي‪ ،‬وكما‬ ‫علم مبا جرى‪� ،‬إذ‬ ‫ح�صل معها يف �أغنية (خراب بيوت)‪ ،‬مل تكن على ٍ‬ ‫ّ‬ ‫املحطة �أنّ امللحن جوزيف جحا‪ ،‬كان قد باع حلن الأغنية‬ ‫�أظهرت‬ ‫ملدير �أعمال فنانة �صاعدة ُتدعى جنوى خليق الله‪ ،‬مل ّقبة بـ(�أجني)‪،‬‬ ‫مقابل ‪ 2500‬دوالر �أم�يرك��ي وف��ق جمموعة �إي���ص��االت بينهما‪.‬‬

‫ملكة جمال املغرب تبد أ�‬ ‫ت�سجيل �ألبومها اجلديد‬ ‫تَبد�أ املطربة �شيماء العائ�ش‬ ‫ملكة جمال املغرب و�شهرتها‬ ‫(مي�س ناجم) ت�سجيل �ألبومها‬ ‫اجل ��دي ��د م ��ع � �ش��رك��ة الربيع‬ ‫ل�ل�إن �ت��اج ال �ف �ن��ي مل��ال�ك�ه��ا عبد‬ ‫املنعم ربيع‪ .‬و�أك��دت �شيماء‪،‬‬ ‫�أن الأل��ب��وم يتميز بالتنوع‬ ‫يف طريقة الكلمات والأحلان‬ ‫وامل��زي �ك��ا‪ ،‬وي�ح�م��ل ع ��ددا من‬ ‫االغ��اين من �ضمنها «ح��ب ده‬ ‫�أي��ة» و«متح�سبلها�ش» و«هوا‬ ‫حبيبي» و«�أبن العيبه» و«جت‬ ‫كده منك» و«خريها يف غريها»‪،‬‬ ‫وم��ن املقرر ط��رح الأل�ب��وم يف‬

‫الأ�سواق قري ًبا‪ .‬و�أ�شارت ملكة‬ ‫جمال املغرب‪� ،‬أن معظم �أغاين‬ ‫الألبوم من كلمات عبد املنعم‬ ‫رب �ي��ع ومت ت�سجيل الأغ ��اين‬ ‫يف �ستوديو ف��اي��ف املهند�س‬ ‫يا�سر انور‪ .‬و�أ�ضافت املطربة‬ ‫�شيماء ال�ع��ائ����ش‪ ،‬ان�ه��ا لأول‬ ‫م ��رة ت�غ�ن��ي ب��ال�ل�غ��ة العربية‬ ‫ع�ل��ى ال��رغ��م �أن �ه��ا غ�ن��ت ع��ددا‬ ‫م��ن االغ � ��اين ��س��اب�ق��ا باللغة‬ ‫ال�ف��رن���س�ي��ة وال�ترك �ي��ة وج��اء‬ ‫غنائها بالعربي بناء على طلب‬ ‫كثري م��ن حمبيها ومتابعيها‬ ‫ع��ل��ى ال �� �س��و� �ش �ي��ال م �ي��دي��ا‪.‬‬

‫ليند�سي لوهان تك�شف عن النموذج الأول جلزيرتها يف دبي‬ ‫ل �ل �م��رةِ الأوىل ت�ك���ش��ف ال�ن�ج�م��ة الأمريكية‬ ‫ليند�سي لوهان عن النموذج الأول جلزيرة‬ ‫حتمل ا�سمها يف موقع (جزر العامل) يف‬ ‫مدينة دب��ي‪ ،‬ال��ذي ي�ضم نحو ‪300‬‬ ‫ج��زي��رة ا��ص�ط�ن��اع�ي��ة‪ ،‬ويت�ضمن‬ ‫م � �ن� ��ازل خ��ا���ص��ة ومنتجعات‬ ‫وف �ن��ادق‪ ،‬وذل��ك ع�بر ح�سابها‬

‫الر�سمي على �إن�ستغرام‪ .‬وتن�شغل لوهان ـ التي‬ ‫�أ�صبحت الوجه الإع�لاين ملوقع "‪lawyer.‬‬ ‫‪ ،"com‬والذي ي�ضم جمموعة من املحامني يف‬ ‫جميع الواليات املتحدة املخت�صني يف حل جميع‬ ‫الأم��ور الق�ضائية التجارية �أو الأ�سرية �أو التي‬ ‫تتعلق بالرعاية ال�صحية وغريها باملجان ـ تن�شغل‬ ‫يف العديد من امل�شاريع اخلا�صة بها‪ ،‬حيث ت�ستعد‬

‫بناء �أ�ضخم عمارة خ�شبية‬ ‫يف العامل بطول ‪ 90‬مرت ًا‬ ‫�� �ش� �ه ��دتْ م ��دي� �ن ��ة "بروموندال"‬ ‫الرنويجية انتهاء �أعمال بناء �أعلى‬ ‫ع� �م ��ارة م ��ن اخل �� �ش��ب يف ال��ع��امل‪،‬‬ ‫الأربعاء املا�ضي ‪� 5‬سبتمرب‪ .‬وبح�سب‬ ‫م��وق��ع رو�سيا ال �ي��وم‪ ،‬ال��ذي عر�ض‬ ‫فيديو يظهر مدى اجلمال لهذه البناية‬ ‫اخل�شبية‪ ،‬ف�إن ارتفاعها يبلغ نحو ‪ 90‬م ً‬ ‫رتا‪،‬‬ ‫حيث ا�ستخدمت ‪� 12‬ألف �شجرة يف عملية البناء‪.‬‬

‫‪Avril‬‬ ‫‪Lavigne‬‬

‫لالت�صال ‪07706949605 / 07706592736 :‬‬

‫‪AL-Mashriq‬‬ ‫�إىل ال�سادة املعلنني‬ ‫دوائر الدولة وال�شركات‬ ‫واملكاتب الإعالمية كافة‬

‫بيع �أقدم مل�صق �أفالم يف العامل باملزاد‬ ‫وافادت تقارير ب�أن اجلمهور ُذهل بل وحتى "ارتعب"‬ ‫مما �شاهده فيما ذهبت الظنون بالبع�ض اىل ال�سحر‬ ‫وال�شعوذة وراء ما ر�أوه على القما�شة البي�ضاء‪ .‬وقال‬ ‫احد التقارير من تلك الفرتة ان امر�أة اطلقت �صرخة‬ ‫هلع حني ر�أت ال�صور املتحركة‪ .‬ولكن خرباء يف دار‬ ‫�سوذبي للمزاد حيث �سيُعر�ض املل�صق للبيع قالوا‬ ‫"غي العامل"‬ ‫ان ذل��ك احل��دث ال��ذي ا�ستمر ‪ 20‬دقيقة رَّ‬ ‫بتد�شني ما �أ�صبح بعد فرتة وجيزة اهم ظاهرة ثقافية‬ ‫وف �ن �ي��ة واجتماعية‬ ‫يف ال �ق��رن‬

‫رقم االيداع يف دار الكتب والوثائق ببغداد (‪ )791‬ل�سنة ‪2004‬‬

‫م‪ /‬اعتماد عنوان‬

‫عر�ض �أزياء يف نيويورك يتحول �إىل معركة بالأيدي‬ ‫من الإ�صابة توجهت النجمتان �إىل‬ ‫و�سائل التوا�صل االجتماعي‪ .‬وقال‬ ‫�شهود عيان لو�سائل �إع�لام �أمريكية‬ ‫�إن امل�شادة وقعت على �شرفة الطابق‬ ‫الأول م��ن البناية التي كانت ت�شهد‬ ‫ح�ف�ل��ة حت�ي�ي�ه��ا امل �غ �ن �ي��ة كري�ستينا‬ ‫�أغيلريا‪ .‬وظهرت ك��اردي التي كانت‬ ‫ت ��رت ��دي رداء �أح� �م ��ر م ��ن ت�صميم‬ ‫(دولت�شي �أند غابانا) يف لقطة فيديو‬ ‫على و��س��ائ��ل ال�ت��وا��ص��ل االجتماعي‬ ‫وهي تنحني �إىل الأمام بعد �أن تدخل‬ ‫�صديقها النجم التلفزيوين راه علي‪.‬‬ ‫وق��د ف����ض ح��را���س الأم���ن اال�شتباك‬ ‫خ�لال حلظات‪ .‬ون�شرت ميناج التي‬

‫‪Chairman of Administration Council‬‬ ‫‪Dr. Gandhi Muhammad Abdulkareem‬‬

‫العنوان‪� :‬شارع املغرب ‪ -‬بغداد‬ ‫حملة (‪ ،)304‬زقاق (‪� ، )8‬شارع (‪)11‬‬

‫يف الوقت احلايل للتح�ضري الفتتاح ثالث نا ٍد لها‬ ‫يف جزيرة رود���س اليونانية بعد افتتاح منتجع‬ ‫(لوهان بيت�ش) يف جزيرة ميكونو�س اليونانية‬ ‫ع��ام ‪ .٢٠١٦‬ك�م��ا �أع �ل �ن��ت ل��وه��ان م�ن��ذ �أي� ��ام عن‬ ‫ا�ستعدادها لإعداد برنامج تلفزيون الواقع‪ ،‬لن�شر‬ ‫يومياتها وكيفية �إدارت�ه��ا مل�شاريعها التجارية‪،‬‬ ‫و� �س �ي �� �ش��ارك يف �إن��ت��اج��ه ت �ل �ف��زي��ون ‪.MTV‬‬

‫بعد خطوبتها لأحمد فهمي‪..‬‬ ‫هنا الزاهد‪ :‬كنت �أرف�ض االرتباط بفنان‬ ‫على ال��رغ� ِ�م م��ن الت�صريح ال�سابق‬ ‫للفنانة امل�صرية هنا ال��زاه��د بعدم‬ ‫رغبتها يف االرت�ب��اط بفنان‪ ،‬فوجئ‬ ‫اجل�م�ي��ع بخطوبتها ل�ل�ف�ن��ان �أحمد‬ ‫فهمي‪ ،‬وه��و ما �أث��ار الت�سا�ؤالت عن‬ ‫�أ�سباب تراجعها عن قرارها‪ .‬الفنانة‬ ‫امل�صرية قالت‪( :‬مل �أت�صوّ ر يوم ًا �أن‬ ‫�أرت �ب��ط مبمثل‪ ،‬لأن�ن��ي �أرى ال��زواج‬ ‫بفنان �صعب ًا‪ ،‬ولكن ح�صل العك�س‪،‬‬ ‫فكل �شيء يف النهاية ق�سمة ون�صيب‪..‬‬ ‫وتداول ال�صور الكوميدية امل�صاحبة‬ ‫لهذا الت�صريح مل يزعجني �إطالق ًا‪،‬‬ ‫بل على العك�س �أدخلني يف حالة من‬ ‫ال�ضحك اله�ستريي‪ ،‬لأن�ن��ي وجدت‬ ‫ال���ص��ور ظريفة للغاية وال تت�ضمن‬ ‫�أي �إ�ساءة �إ ّ‬ ‫يل)‪ .‬و�أك��دت �أن االهتمام‬ ‫ال �ك �ب�ير ب �خ�بر خ�ط��وب�ت�ه��ا ل�ف�ه�م��ي مل‬ ‫يزعجها لكنها يف ذات الوقت حتر�ص‬ ‫على احلفاظ على خ�صو�صية حياتها‬ ‫ال�شخ�صية‪ ،‬ح�ي��ث ق��ال��ت‪�( :‬سعدت‬ ‫ب �ك��ل ك �ل �م��ة ق �ي �ل��ت يل‪ ،‬ول �ك �ن �ن��ي يف‬

‫الوقت نف�سه �أرغ��ب يف احلفاظ على‬ ‫خ�صو�صية حياتي‪ ،‬لأنني يف النهاية‬ ‫فنانة‪ ،‬و�أكرث ما ي�شغل جمهوري هو‬ ‫فني وم��ا �أق��دم��ه من �أع�م��ال فنية‪ ،‬وال‬ ‫�أرى داعي ًا للتحدّث عن تفا�صيل حياتي‬ ‫اخل��ا��ص��ة �أو عالقتي ب��أح�م��د فهمي‪،‬‬ ‫ولذلك اكتفيت بالإعالن عن اخلطوبة)‪.‬‬

‫‪E-mail: aalan.almashraq@yahoo.com‬‬


‫االثنني املوافق ‪ 10‬من �أيلول ‪ 2018‬العدد ‪ 4136‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬ ‫‪Monday ,10 September. 2018 No. 4136 Year 15‬‬

‫�صدق �أو ال ت�صدق‪ ..‬علماء يكت�شفون ع�ضو ًا جديد ًا بج�سم الإن�سان‬ ‫ك�شفتْ جملة "�ساين�س �ألرت" �إن‬ ‫جمموعة من العلماء اكت�شفوا ع�ضوً ا‬ ‫جديدًا دقي ًقا يف ج�سم الإن�سان‬ ‫وبالتحديد يف جهاز املناعة اخلا�ص‬ ‫بنا‪ .‬وبح�سب املجلة‪ ،‬حدد الباحثون‬ ‫"ع�ضوً ا جمهريا" جديدًا داخل جهاز‬ ‫املناعة لدى الفئران والب�شر ‪ -‬وهو‬ ‫�أول اكت�شاف من نوعه لعقود ‪-‬‬ ‫وميكن �أن ي�ضع العلماء على الطريق‬ ‫لتطوير لقاحات �أكرث فاعلية يف‬ ‫امل�ستقبل‪ .‬وت�ستند اللقاحات �إىل‬ ‫قرون من الأبحاث التي تظهر �أنه‬ ‫مبجرد �أن يواجه اجل�سم نوعً ا حمددًا‬ ‫من العدوى‪ ،‬فمن الأف�ضل الدفاع عنه‬ ‫يف املرة القادمة‪ .‬وي�شري هذا البحث‬ ‫اجلديد �إىل �أن هذا الع�ضو ال�صغري‬ ‫اجلديد ميكن �أن يكون املفتاح لكيفية‬ ‫"تذكري" ج�سمنا باحل�صانة التي‬

‫يتمتع بها‪ .‬ور�صد الباحثون من معهد‬ ‫جارفان للبحوث الطبية يف �أ�سرتاليا‬ ‫هياكل رقيقة م�سطحة فوق الغدد‬ ‫الليمفاوية يف اجلهاز املناعي لدى‬ ‫الفئران‪ ،‬والتي �أطلقوا عليها ا�سم‬ ‫"ب�ؤر تكاثرية " �أو ‪ SPFs‬لالخت�صار‪.‬‬ ‫ويبدو �أن عوامل احلماية من ال�شم�س‬ ‫هذه تعمل مثل املقار البيولوجية‬ ‫لتخطيط هجوم م�ضاد للعدوى‪.‬‬ ‫والأكرث من ذلك‪ ،‬اكت�شف الباحثون‬ ‫وجود عوامل حماية من ال�شم�س يف‬ ‫الغدد الليمفاوية الب�شرية � ً‬ ‫أي�ضا‪ ،‬مما‬ ‫يوحي ب�أن �أج�سامنا تتفاعل بنف�س‬ ‫الطريقة‪ ،‬ويعد الك�شف "تذكريا رائعا‬ ‫ب�أنه ال يزال هناك �أ�سرار خمب�أة داخل‬ ‫اجل�سم‪ ،‬على الرغم من �أن العلماء‬ ‫يبحثون يف �أن�سجة اجل�سم من خالل‬ ‫املجهر لأكرث من ‪ 300‬عام"‪.‬‬

‫ملياردير يدفع ن�صف ثروته لزوجته �إذا حدث هذا الأمر‬ ‫ذكرت �شبكة �آر تي‪� ،‬أن رجل الأعمال‬ ‫ْ‬ ‫الرو�سي بافل جو�سيف الرائد يف‬ ‫ا�ستثمارات جمال ال�صحافة والإعالم‪،‬‬ ‫قد يدفع ن�صف ثروته لزوجته بعدما‬ ‫ا�ستدعي �إىل املحكمة بعد �أن رفعت ق�ضية‬ ‫عليه‪ .‬ومن املتوقع �أن يدفع جو�سيف‬ ‫ن�صف ثروته املقدرة بـ‪ 400‬مليون دوالر‬ ‫(‪ 27‬مليار روبل) �إذا حكمت املحكمة‬ ‫لها‪ .‬ويرف�ض امللياردير الرو�سي دعوى‬ ‫زوجته ويطالب من خالل حماميه دفع‬ ‫ن�سبة �أقل لزوجته ل�سبب غري معلوم‬ ‫لكنهما مل ينف�صال �إىل الآن‪.‬‬

‫اكت�شاف �أكرب مزرعة خمالفة لل�سالحف يف �إ�سبانيا‬ ‫ألقت ال�شرطة الإ�سبانية القب�ض على‬ ‫� ِ‬ ‫�أملانيني اثنني و�إ�سباين يديرون �أكرب‬ ‫مزرعة خمالفة لل�سالحف يف �أوروبا ت�ضم‬ ‫‪� 1.100‬سلحفاة و‪ 750‬بي�ضة لنحو ‪62‬‬ ‫�سلحفاة خمتلفة الأنواع‪ .‬ووفقا ل�صحيفة‬ ‫(الجارديا�سيفل) الإ�سبانية ف�إن املزرعة‬ ‫بها �سالحف معر�ضة لالنقرا�ض‪ .‬وتبني‬ ‫�أن املتهم الأ�سباين لديه متجر خم�ص�ص‬ ‫لبيع احليوانات التي ت�أتي من بر�شلونة‬ ‫يف �شمال غرب البالد من �سالحف بحرية‬ ‫وبرية وال�سالحف الأ�سيوية التي تعي�ش‬ ‫يف املياه العذبة‪.‬‬

‫�صنعت من ‪� 40‬سنة‪..‬‬ ‫بيع �أوىل �إبداعات‬ ‫�ستيف جوبز يف مزاد‬

‫ك�شفتْ �صحيفة ذا تريبيون عن اجراء مزاد علني يف‬ ‫بو�سطن خالل �سبتمرب احلايل‪ ،‬لبيع واحدة من �أهم‬ ‫�إبداعات �ستيف جوبز م�ؤ�س�س �شركة �أبل الأمريكية‬ ‫يف ال�سبعينيات من القرن املا�ضي‪ .‬وقالت ال�صحيفة �إن‬ ‫القطعة واحدة من بني ‪ 60‬ن�سخة متبقية فقط من الن�سخة‬ ‫الأ�صلية الـ‪ 200‬التي مت ت�صميمها وبنا�ؤها من قبل �ستيف‬ ‫جوبز و�ستيف وزنياك يف عام ‪ 1976‬و‪ .1977‬ومت‬ ‫ت�شغيل النظام بدون خط�أ ملدة ثماين �ساعات يف االختبار‪،‬‬ ‫وت�شمل لوحة املفاتيح الأ�صلية من ال�سبعينات من القرن‬ ‫املا�ضي ويظهر ذلك بدايات متوا�ضعة ل�شركة �أبل التي‬ ‫تتخذ من كوبرتينو بوالية كاليفورنيا مق ًرا لها‪ ،‬والتي‬ ‫�أ�صبحت م�ؤخ ًرا �أول �شركة يف العامل يتم تداول �أ�سهمها‬ ‫يف البور�صة بقيمة ‪ 1‬تريليون دوالر‪ .‬ويتوقع �أن ي�صل‬ ‫ثمن القطعة �آالف الدوالرات‪.‬‬

‫صورة من‬ ‫األرشيف‬

‫حل األلغاز‬

‫• اجلواب‪ :‬هو الذهب ويطلق على النحا�س وعلى الربتقال‪.‬‬ ‫• اجلواب‪ :‬هم الروم‪.‬‬ ‫• اجلواب‪ :‬هو جي�ش ال�صني‪.‬‬

‫الحمل | ‪| 4/20 - 3 /20‬‬ ‫ملحة ت�ستوجب ح ًال �سريعاً‬ ‫مهني��� ًا‪ :‬يُر ّكز هذا اليوم ال�ضوء على ق�ضاي���ا ّ‬ ‫ً‬ ‫قب���ل تفاقمها ودخ���ول املتطفلني وما�سحي اجلوخ‪ .‬عاطفي���ا‪� :‬أنت طموح‬ ‫وترغ���ب يف املزي���د عل���ى الرغم من حتقيق���ك جلزء كبري م���ن �أحالمك مع‬ ‫ال�شريك‪.‬‬ ‫الثور | ‪| 5/21 - 4 /21‬‬ ‫مهني��� ًا‪�َ :‬ستعم �أجواء من االرتياب ت�ستوجب منك اتخاذ موقف‪ ،‬و�ستجد‬ ‫حاليً���ا �صعوب���ة يف التخلي عن طريقة تفكريك املعت���ادة‪ .‬عاطفي ًا‪� :‬شريك‬ ‫جديد ومغامرة عاطفية تفر�ض نف�سها‪ ،‬لكنّ ال�صورة النهائية مل تتو�ضح‬ ‫بعد‪ ،‬متهل بع�ض ال�شيء وادر�س الأمور برويّة‪.‬‬ ‫الجوزاء | ‪| 6/21 - 5 /22‬‬ ‫مهني��� ًا‪ :‬يُزودك ه���ذا اليوم طاقة �أف�ض���ل للعمل ويزيل بع����ض الأوهام‪،‬‬ ‫وتتب���و�أ مرك���ز ًا جدي���د ًا يزي���دك ثق���ة بالنف�س وتف���ا�ؤ ًال‪ .‬عاطفي��� ًا‪ :‬تقف‬ ‫حائ���ر ًا �أمام جمموعة من اخليارات وال تعرف ما هو الأن�سب وتزعجك‬ ‫تدخالت احلبيب يف حياتك‪.‬‬ ‫السرطان | ‪| 7/22 - 6/22‬‬ ‫مهني��� ًا‪ :‬ي���و ٌم حاف���ل بالن�شاط ت�ش���ارك في���ه يف �أحد امل�ؤمت���رات وتلفت‬ ‫الأنظار بقدرتك على التجاوب مع الظروف واملتط ّلبات‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬تعبرّ‬ ‫ع���ن �أفكارك و�آرائك �أمام ال�شريك ب�صراحة تامة‪ ،‬فتزداد قيمة يف نظره‬ ‫ويزداد تعلقه بك �أكرث ف�أكرث‪.‬‬ ‫األسد | ‪| 8/22 - 7/23‬‬ ‫مهني��� ًا‪ :‬عقب ٌة واحدة تعي���ق حت�سني و�ضعك املهني‪ ،‬لكن كل �شيء يكون‬ ‫يف م�صلحت���ك قريب ًا‪ ،‬وتع���ود الأمور �إىل جماريه���ا الطبيعية‪ .‬عاطفي ًا‪:‬‬ ‫عالق���ة قدمية تهدد م�ستقبلك‪ ،‬لذا ف����إن احل�سم مطلوب لت�صحيح الأمور‬ ‫قبل تفاقمها والو�صول �إىل نقطة الال عودة‪.‬‬ ‫العذراء | ‪| 9/22 - 8/23‬‬ ‫مهني��� ًا‪� :‬إذا كن���تَ تن���وي ال�سف���ر‪ ،‬يج���ب االنتب���اه للم�ش���كالت الطارئ���ة‬ ‫كالفو�ض���ى وااللتبا�س���ات والت�أخ�ي�ر يف املط���ارات‪ .‬عاطفي��� ًا‪ :‬الوق���ت‬ ‫منا�س���ب لتح�س�ي�ن عالقات���ك بال�شري���ك و�إي�صال �أف���كارك �إلي���ه بطريقة‬ ‫وا�ضحة‪ ،‬واكت�ساب ثقته �أكرث ف�أكرث‪.‬‬ ‫الميزان | ‪| 10/22 - 9/23‬‬ ‫مهني ًا‪َ :‬يتحدث هذا اليوم عن حظ مفاجئ يغمرك كما يزودك مبعنويات‬ ‫جتعل���ك تثق بقدرك ب�شكل فعال ترتفع املعنوي���ات وت�شعر باالنتعا�ش‪.‬‬ ‫وو�سع �آفاق معرفتك قبل‬ ‫عاطفي��� ًا‪ :‬ال جتادل يف �أمور ال تفقه بها �شيئ ًا‪ّ ،‬‬ ‫املناق�شة‪ ،‬وال حتمل احلبيب ما ال يطيقه‪.‬‬ ‫العقرب | ‪| 11/22 - 10/23‬‬ ‫مهني��� ًا‪ :‬يُ�سهل �أمام���ك هذا اليوم الأعم���ال ويخفف م���ن الأعباء ويطرد‬ ‫ال�شك���وك ويجعل���ك تثابر عل���ى ما تقوم ب���ه حالي ًا‪ .‬عاطفي��� ًا‪ :‬تنجح يف‬ ‫تقوي���ة الروابط مع ال�شريك‪� ،‬إ ّنه يوم ناجح وغني باحلوافز وال�شعور‬ ‫بالتفا�ؤل الكبري والإقدام على خطوات جديدة‪.‬‬ ‫القوس | ‪| 12/22 - 11/23‬‬ ‫مهني��� ًا‪ :‬يو ٌم مميّز ي�س ّلط الأ�ضواء عل���ى قدراتك الإبداعية والإن�سانية‪،‬‬ ‫ولعلك تنال جوائز �أو ميداليات تقدير ًا جلهودك‪ .‬عاطفي ًا‪� :‬إذا كنت غري‬ ‫مرتبط فه���ذا اليوم مالئم لإعادة النظ���ر يف ا�ستمرارية عزوبيتك‪� ،‬أنتَ‬ ‫مقبل على مرحلة مهمّة وديناميكية من حياتك‪.‬‬ ‫الجدي | ‪| 1/19 - 12/23‬‬ ‫مهني��� ًا‪ُ :‬تنجز عم ًال ينال اال�ستح�سان وتتال�شى ال�ضغوط ويطمئن بالك‬ ‫وتفتح باب احل���وار حلل م�شكالت عالقة‪ .‬عاطفي��� ًا‪ :‬يكون ت�أثريك نافذ ًا‬ ‫حت���ى لو تعاملت م���ع ال�شريك مبزاجي���ة‪ ،‬وتطلق �أف���كار ًا جديدة تالقي‬ ‫الرتحيب واال�ستح�سان‪.‬‬ ‫| ‪| 2/18 - 1/20‬‬ ‫الدلو‬ ‫مهني��� ًا‪َ :‬تعي�ش حالة من االرتياح الكبري بعدم���ا ي�أتيك من يفتح �صفحة‬ ‫ما�ضي���ة ويريك م���ا كان خافي ًا عنك‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬ال حت���اول اللعب على وتر‬ ‫الغرية مع ال�شريك‪ ،‬لأنه لن يحتمل ذلك‪ ،‬وقد تدفع الحق ًا ثمن مغامراتك‬ ‫معه‪.‬‬ ‫الحوت | ‪| 3/19 - 2/19‬‬ ‫ً‬ ‫ّ‬ ‫مهني ًا‪َ :‬ت�شعر باالرتباك وتخاف على موقع او عالقة‪ ،‬لكنه اي�ضا يدفعك‬ ‫اىل ارتكاب بع�ض �أعم���ال التهوّ ر و�سوء تقدير قدراتك‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬عالقة‬ ‫م�شرقة يف طريقها �إليك‪ ،‬لكنّ ذلك يتطلب بع�ض اجلهود وخ�صو�صا �أنك‬ ‫متتلك القدرة على القيام مبا يطلب منك‪.‬‬

‫ألغاز‪...‬‬

‫• ما الذهب الأ�صفر؟‬ ‫• من بنو الأ�صفر؟‬ ‫• من اجلي�ش الأ�صفر؟‬

‫قالوا في المرأة‬ ‫• احلب �سيناريو تقوم املر�أة بتمثيله ويقوم الرجل بتمويله‪.‬‬ ‫• �إن �سحر املر�أة لي�س م�صدره ما فيها من �صفات بل ما يف الرجل من‬ ‫�ضعف‪.‬‬

‫الأب�������راج‬

‫�ساحة‬ ‫باب املعظم‬ ‫يف الثمانينات‬

‫هل تعلم‬

‫‪11‬‬

‫كلمات متقاطعة‬

‫‪ -1844‬توقيع معاهدة طنجة التي �أنهت احلرب الفرن�سية �ضد مراك�ش‪.‬‬ ‫‪ -1919‬توقيع معاهدة �سان جرمان بني احللفاء والنم�سا اخلا�صة بالأقليات‪.‬‬ ‫‪ -1923‬دولة �أيرلندا احلرة تنظم لع�صبة الأمم باعتبارها دولة م�ستقلة بعد‬ ‫قرار بريطانيا منح ال�شطر اجلنوبي من اجلزيرة الأيرلندية ا�ستقاللها حتت‬ ‫ا�سم دولة �أيرلندا احلرة وذلك يف �أعقاب ثورة الأيرلنديني امل�سلحة‪.‬‬ ‫‪ -1937‬انعقاد م�ؤمتر ليون لبحث القر�صنة يف البحر الأبي�ض املتو�سط �أثناء‬ ‫احلرب الأهلية الإ�سبانية‪.‬‬ ‫‪ -1940‬الطائرات الأملانية تق�صف ق�صر بكنغهام مقر ملك بريطانيا يف �إطار‬ ‫الق�صف املتبادل بني �أملانيا وبريطانيا �أثناء احلرب العاملية الثانية‪.‬‬ ‫‪ -1961‬القوات العربية امل�شرتكة واملكونة بقرار من جامعة الدول العربية‬ ‫ت�صل �إىل الكويت بعد �أن هدد حاكم العراق عبد الكرمي قا�سم باحتاللها‪.‬‬ ‫‪ -1973‬م�ؤمتر قمة دول املواجهة ينعقد يف القاهرة لبحث دور اجلبهة ال�شرقية‬ ‫يف املعركة القادمة‪.‬‬ ‫‪� -1990‬إيران توافق على ا�ستئناف العالقات الدبلوما�سية مع العراق بعد‬ ‫قطيعة ا�ستمرت نحو ‪� 11‬سنه منذ بداية احلرب العراقية الإيرانية ‪.1980‬‬ ‫‪� -2002‬سوي�سرا التي ت�شتهر باحلياد ال�سيا�سي تنظم �إىل الأمم املتحدة بعد‬ ‫ع�شرات ال�سنني من التمنع‪.‬‬ ‫‪� -2003‬شاب متطرف يطعن وزيرة خارجية ال�سويد �آنا ليند عدة طعنات قاتلة‬ ‫وذلك �أثناء ت�سوقها يف �إحدى املجمعات التجارية يف �ستوكهومل �أدت �إىل‬ ‫وفاتها يف اليوم التايل‪.‬‬ ‫مواليد‪:‬‬ ‫‪ -1938‬كارل الغرفيلد‪ ،‬م�صمم �أزياء �أملاين‪.‬‬ ‫‪ -1939‬علي املفيدي‪ ،‬ممثل كويتي‪.‬‬ ‫وفيات‪:‬‬ ‫‪ -954‬امللك لوي�س الرابع‪ ،‬ملك فرن�سا‪.‬‬

‫| قوس قزح |‬

‫من أقوال المشاهير‬

‫(�إن حياة تنتهي باملوت‪ ،‬وال بقاء بعدها‪ ،‬هي حياة ال‬ ‫ت�ستحق �أن نحياها)‬ ‫احلل ا�سفل ال�صفحة‬

‫• هل تعلم � ّأن حواء �سمّيت بهذا‬ ‫اال�سم لأ ّنها �أ ّم ّ‬ ‫حي‪ ،‬وقيل‬ ‫كل ّ‬ ‫لأ ّنها ولدت لآدم �أربعني ولداً‬ ‫يف ع�شرين بطن‪ ،‬ويف ّ‬ ‫كل بطن‬ ‫ذكر و�أنثى؟‬ ‫• هل تعلم � ّأن �أوّ ل من ّ‬ ‫�سل �سيف ًا‬ ‫يف �سبيل الله هو ال ّزبري بن‬ ‫العوّ ام ر�ضي الله عنه؟‬ ‫• هل تعلم � ّأن �أوّ ل من خاط ال ّثياب‬ ‫ال�سالم؟‬ ‫هو �إدري�س عليه ّ‬

‫م�صطفى حممود‬ ‫(ف�شل من حولك ال يعني بال�ضرورة ف�شلك‪ ،‬لكن‬ ‫ال تتوقع منهم م�ساعدتك على النجاح)‬

‫حكم ‪...‬‬

‫• ازرع جميال ولو يف غري مو�ضعه‪.‬‬ ‫• ال تك�سر من جاءك معتذرا يكفيه انك�سار االعتذار‪.‬‬ ‫• �ضع املر�أة ملكة يف قلبك جتعلك تاجا فوق ر�أ�سها‪.‬‬

‫�سمر الدمادي‬

‫‪ ‬أفقي‬

‫‪ . 1‬دولة افريقية فيها منبع النيل العظيم ‪ +‬ما يرتكه ال�سابقون ملا يليهم (معكو�سة)‬ ‫‪� . 2‬أعرف ‪ +‬مت�شابهان ‪ +‬نوع من اخل�ضار‬ ‫‪ . 3‬من �سفن اخلليج القدمية ‪ +‬مربح‬ ‫‪� . 4‬أحد (مبعرثة) ‪ +‬ا�سم حلم م�شوي معلق �أ�صله تركي‬ ‫‪ . 5‬ذبح �أ�ضحية ‪ +‬يراع مبعرثة‬ ‫‪ . 6‬مزارع الفالحني ‪ +‬من دولة خليجية‪.‬‬ ‫‪� . 7‬أ�صدر �أزيزا ‪� +‬صحايف يف م�ؤ�س�سة �إخبارية ي�سافر كثريا‬ ‫‪� . 8‬إذا تعدى اثنني �شاع (معكو�سة) ‪ +‬وحدة وزن‬ ‫‪ . 9‬ال�شرك�سي �سلطان ال��دي��ار امل�����ص��ري��ة يف ع�صر امل��م��ال��ي��ك ب��ن��ى قلعة م�����ش��ه��ورة يف‬ ‫اال�سكندرية‪.‬‬ ‫‪ . 10‬قائد نادي الهالل واملنتخب ال�سعودي ً‬ ‫�سابقا‬ ‫‪ ‬عمودي‬

‫‪ . 1‬العب جزائري فاز بدوري �أبطال �أوروبا مع فريق بورتو الربتغايل‬ ‫‪ . 2‬داللهي على الأحرار ديون ال بد من �سدادها ‪ +‬من مهنته ال�سقاية‪.‬‬ ‫‪ . 3‬البلد التي ا�ست�ضافت ك�أ�س العامل ‪ + 2006‬حتت �أقدامها اجلنة‪.‬‬ ‫‪ . 4‬تكلم �سوءا عن �شخ�ص ما يف غيابه ‪ +‬ح�صل على ‪ +‬مت�شابهان‬ ‫‪ . 5‬مراقب وموجه �أداء العمل ‪ +‬جيب التمام يف الريا�ضيات‬ ‫‪ . 6‬ح�ضارة عريقة يف �أمريكا الو�سطى واجلنوبية‪.‬‬ ‫‪ . 7‬لقب املنتخب التون�سي لكرة القدم‬ ‫‪ . 8‬جزيرة بريطانية‪.‬‬ ‫‪ . 9‬طري ا�سطوري ‪� +‬شهر بداية الربيع‪.‬‬ ‫‪� . 10‬إماراتي حاز على جائزة �أف�ضل العب يف ك�أ�س العامل لل�شباب عام ‪.2003‬‬


‫‪10‬‬

‫االثنني املوافق ‪ 10‬من �أيلول ‪ 2018‬العدد ‪ 4136‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬

‫ثقافية‬

‫حاكمية القناع‬ ‫بول لورنس دانبار‬

‫�إ َّنا نرتدي قناعً ا‪،‬‬ ‫ب�سخاء ب�سما ِتنا ال َّرحيب َة‪،‬‬ ‫ي َْخ َت ِل ُق‬ ‫ٍ‬ ‫ُ‬ ‫أكاذيب‪،‬‬ ‫و ُي َل ِّفق ٍ‬ ‫بدهاء �أبهى ال ْ‬ ‫ُ�س �أعي َننا ِّ‬ ‫َفرية‪،‬‬ ‫ي َْطم ُ‬ ‫الل الو ِ‬ ‫بالظ ِ‬ ‫َ‬ ‫وي َْحجُ بُ مَالحمَ نا فال تبنيْ‪.‬‬ ‫�أال‪ ،‬ما � َ‬ ‫أبهظ ُه ُغ ْرمًا ُن َ�ؤدِّيه‬ ‫ع َْن َم ْك ِر البَ�شري َِّة ال َّرقطاءْ‪:‬‬ ‫بقلوب ُم ْث َخن ٍة دَامي ٍة َنب�سُ مُ‪،‬‬ ‫ٍ‬ ‫م َُ�ش ْق ِ�شق َ‬ ‫بنكات حَ اذق ٍة‬ ‫ني ٍ‬ ‫لي�س لها انتهاءْ‪.‬‬ ‫َ‬ ‫َبيت ال َعالمَ ُ َق ِل ًقا � ِأرقا‪ً،‬‬ ‫هل ي ُ‬ ‫ْ‬ ‫أوهات؛‬ ‫�‬ ‫وت‬ ‫دموع‬ ‫ن‬ ‫م‬ ‫لنا‬ ‫َي َت َّ‬ ‫ٍ‬ ‫ق�صى ُك َّل مَا ِ‬ ‫ٍ‬ ‫ً‬ ‫لي ُِع َّد �إح�صا ًء حَ �صيفا ال عَور َة ِفي ْه؟‬ ‫فلي�س َل ُه ْم � ْأن يَ�ستبيحوا‬ ‫كال؛ َ‬ ‫كروبة؛‬ ‫عُريَ ِ‬ ‫نفو�سنا املَ ِ‬ ‫مبب ٍَاح َل ُه ْم � ْأن يُب�صرونا‬ ‫لي�س ُ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫وهنالك ِقنا ٌع َنرتدي ْه‪.‬‬ ‫�إال‬ ‫ْ‬ ‫با�سمون‪،‬‬ ‫ال َّل ُه َّم �إ َّنا‬ ‫اب ُم ِق ٍيم ُم ِهنيْ‪.‬‬ ‫وقلوبُنا فيِ َع َذ ٍ‬ ‫ْ‬ ‫�ضاحكون‪،‬‬ ‫ال َّل ُه َّم �إ َّنا‬ ‫أرواحنا املَ‬ ‫قروحة‪،‬‬ ‫وم ْن � ِ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫َي ْنب َِج ُ�س َت َ�ض ُّرعُنا املَ ْحمُو ُم �إليكَ‬ ‫بَخو ًرا ِم ْن �أننيْ‪.‬‬ ‫�إ َّنا ُنغ ِّني‪،‬‬ ‫و�أقدامُنا تترَ َ َّ�صدُها �أحابي ُل ال َّز ِلل‪،‬‬ ‫فيِ َغو ِْر حَ م ٍ�إ َك ِري ْه‪.‬‬ ‫�إ َّنا ُنغ ِّني‬ ‫وطري ُقنا مَدي ٌد كالأبدِ ‪،‬‬ ‫كالأفعى يَتلوَّى‪،‬‬ ‫منبو ًذا �إال ِمن َ�شو ِْك ال ِّتي ْه‪.‬‬ ‫ال ب� َأ�س � ْأن َندَعَ ال َعالمَ َ فيِ َغفو ِت ِه‬ ‫مخَ مو ًرا يت�أ َّو ُد‬ ‫فيِ ج َّن ٍات ِم ْن َغفل ِت ِه‪،‬‬ ‫أحالم َرحي َقا؛‬ ‫َي َت َّ‬ ‫ح�سى ِم ْن �أ ُك ِّف ال ِ‬ ‫ف�إ َّنا نرتدي دَومًا قناعً ا‬ ‫وادعً ا؛ كيال يُفي َقا‬

‫‪Monday ,10 September. 2018 No. 4136 Year 15‬‬

‫املنتف�ض وم�آلها امل�ستن ِه�ض‬ ‫الرواية الن�سوية العراقية‪ ..‬راهنها ِ‬ ‫نادية هناوي‬

‫لي�س املق�صود ب��ال��رواي��ةِ الن�سويةِ ال�سمة‬ ‫الإب��داع��ي��ة التي تنجزها ام���ر�أة كاتبة ُتوكل‬ ‫لها مهمة ن�صرة ال�صوت الأنثوي و ُتلقى على‬ ‫عاتقها عملية تعزيز ه��ذا ال�صوت‪ ،‬وتوكيد‬ ‫�إم��ك��ان��ي��ات��ه وق���درات���ه‪ ،‬ب��ل امل��ق�����ص��ود ال�سمة‬ ‫الإب��داع��ي��ة ال��ت��ي تنجزها ذات كاتبة‪ ،‬رجال‬ ‫كانت �أو ام���ر�أة انحيازا لل�صوت الن�سوي‪،‬‬ ‫ودعما لهويته و�إثباتا لوجوده‪� .‬صحيح �أن‬ ‫ال��ذوات امل�ؤنثة التي تنتج الرواية الن�سوية‬ ‫هي الأعلى ن�سبة من الذوات املذكرة؛ بيد �أن‬ ‫ذلك �أمر طبيعي‪ ،‬فالكتابة الن�سوية ال تقت�ضي‬ ‫م��ن امل����ر�أة م��ا تقت�ضيه م��ن ال��رج��ل‪ ،‬مهادنة‬ ‫وان�صياعا و�إخ��ب��ات��ا و�إذع��ان��ا وم��ا �إىل ذلك‬ ‫من املقت�ضيات التي هي عزيزة ال�ش�أن على‬ ‫الذكورة‪ ،‬التي �أم�ضت ع�صورا �سحيقة‪ ،‬وهي‬ ‫ت�ؤ�س�س ل�صرح هيمنتها العتيد‪ ،‬حتى احتلت‬ ‫القمة بال منازع �أو مناف�س‪ ،‬فلماذا �إذن تتنازل‬ ‫وتهادن؟ ثم �ألي�س ع�سريا مليزة اتخذت و�سيلة‬ ‫للتغييب والإق�صاء �أعني الأنثوية‪� ،‬أن ُي�سمح‬ ‫لها من جديد بالنهو�ض واالنبثاق؟ �أال يعني‬ ‫ذل��ك دعما �ستنتزع امل���ر�أة به ال�شرعية التي‬ ‫�ستكافئ بها �أنوثتها‪ ،‬وتعلن عن ن�سويتها‬ ‫م���ع���ادال م��و���ض��وع��ي��ا ي������وازي �أو ي�ضاهي‬ ‫الأبوية؟ قد يذهب بع�ضهم �إىل ع ِّد الن�سوية‬ ‫يف الأ�سا�س مقرتنة باالنثوية‪ ،‬ك�سمة مدارها‬ ‫اجل�سد مبفهومه البيولوجي‪ ،‬ومو�ضوعها‬ ‫اجلنو�سة مبعناها النوعي‪ /‬اجلندري‪ ،‬وهذا‬ ‫ما يجعل �أي مباركة للن�سوية من قبل الرجل‪،‬‬ ‫�إمن��ا هي �إع��ادة للو�ضع التقليدي يف النظر‬ ‫للمر�أة عموما‪ ،‬والكاتبة حتديدا‪ ،‬من منظار‬ ‫�إتباعي �سلفي‪ ،‬يرى املر�أة معر�ضا �أو فاترينة‬ ‫لال�ستهالك‪ ،‬ولي�ست �إنتاجا دائما للقيم‪ ،‬وكيانا‬ ‫اب�ستمولوجيا يت�صف بالوعي واال�ستقالل‪.‬‬ ‫ويقينا �أن ت�أكيد هذه القيم و�إثبات ذلك الكيان‬ ‫لن يعني انتفاء ال�سبق عن الرجل تاريخيا‬ ‫وح�سب‪ ،‬ب��ل ه��و �أب��ع��د م��ن ذل��ك كونه يرتهن‬ ‫با�ست�شراف امل�ستقبل الذي لن تكون الذكورة‬ ‫معه ممتلكة الهرم‪ .‬هذا �إن مل تكن �أقل اقتدارا‬ ‫يف امتالك احلا�ضر �أي�ضا‪ .‬بذلك تظل الن�سوية‬ ‫يف �إط��ار الفهم الراديكايل الأب���وي‪ ،‬مت�صفة‬ ‫بالدونية اجل�سدية واال�ستالبية اجلنو�سية‪،‬‬ ‫ليظل ال��ع��ار وامل��ر���ض والت�شويه واجلنون‬ ‫والب�شاعة والنكبة واالختالل واال�ست�ضعاف‪،‬‬ ‫معاين ل�صيقة بها‪ ،‬وهي �أي�ضا معايري تقولب‬ ‫فحوى اجل�سد الأنثوي وت�ست�ضئله‪ ،‬مرة يف‬ ‫التحرمي للتابوات‪ ،‬وم��رات يف التكفري عن‬ ‫اخلطايا‪ ،‬وبهذا ت�صبح الن�سوية قربانا تغ ّيب‬

‫عربه الأنثوية ل�صالح الذكورية‪ .‬والن�سوية‬ ‫عديلة الأنثى وقرينة كل الأفكار التي ُت�شيد‬ ‫باملر�أة و�أنوثتها‪ ،‬وت�أبى �أن ت�شبهها بالرجل‪،‬‬ ‫ب��ل تق ّر لها باحلد�س والعاطفة‪ ،‬كما تقول‬ ‫�سيمون دي ب��وف��وار‪ ،‬وب��ذل��ك ت��غ��ادر امل���ر�أة‬ ‫ال��ر�ؤي��ة ال�سائدة التي ت�صفها ب�أنها �صنيعة‬ ‫الرجل وتابعته‪ ،‬و�أ ّنى له ذلك؟ �ألي�س هو الذي‬ ‫ز ّيف تاريخها‪ ،‬وغ ّيب كيانها‪ ،‬وجعلها تكتب‬ ‫با�سرتجال م�صورة بنات جن�سها بال�شكل الذي‬ ‫ير�ضي غ��روره‪ ،‬ولي�س بال�شكل الذي تريده‬ ‫ه��ي لبنات جن�سها وتطمح �إل��ي��ه‪ .‬وال�سبب‬ ‫هو اخل�شية الأبوية من �أن ت�ستعيد الأنثى‬ ‫دوره���ا الأم��وم��ي ال���ذي ه��و الأ���ص��ل واملنبع‬ ‫والأروم��ة‪� .‬إن ت�سا�ؤالت كثرية يجدر طرحها‬ ‫حول الن�سوية‪ ،‬قبل الدخول �إىل عامل الرواية‬ ‫من قبيل‪ :‬متى �ستكون للن�سوية القدرة على‬ ‫اخرتاق ح�صون الذكورية‪ ،‬والإفادة من نقاط‬ ‫�ضعفها؟ وهل ترتهن الن�سوية بتحرر املر�أة‬ ‫حتررا كامال لكي ت�ستعيد وجودها احلقيقي؟‬ ‫وهل �صحيح �أن فاعلية امل�ؤنث �ستتوكد فقط‬ ‫يف �أوقات تفكك املجتمعات؟ �أيكون حتررها‬ ‫وقفا على فكرة النق�ض لفر�ضية تابعيتها‬ ‫للرجل؟ وكيف ينبغي �أن تتعامل املر�أة الكاتبة‬ ‫مع اجل�سد الأنثوي �أترتكه حرا يف غواياته‪،‬‬ ‫م�����س��ت��ق�لا ع��ن��ه��ا يف م��رك��زي��ت��ه؟ �أم مت�سكه‬ ‫بقب�ضتها وتت�سيد عليه؟ ومب��اذا �ستتم�شكل‬ ‫النزعة الن�سوية وهي ت�ستنب�ش �أغوار اجل�سد‬ ‫كتابيا؟ هل �ستعبرّ عنه بجر�أة خمرتقة بعنف‬ ‫�سلطة الأبوية عرب كتابات ال منطية؟ �أو �ستظل‬ ‫قا�صرة عن االخرتاق واالعرتاف‪ ،‬متورطة يف‬ ‫ت�أييد ال�سلطة الذكورية جا ّرة �أذيال اخليبة؟‬ ‫وم��ا م�شروع الكاتبات العربيات ال��ذي فيه‬ ‫تتمظهر خ�صو�صيتهن‪ ،‬وتتوكد هويتهن بال‬ ‫نق�ص وال �إتباع؟ �إن ما يجعل الإجابة عن تلك‬

‫الت�سا�ؤالت لي�ست بالأمر الع�سري هو االرتكان‬ ‫�إىل ع��امل الكتابة التي بها ي�ستطيع الكاتب‬ ‫�أو الكاتبة ممار�سة نوع من العنت الإبداعي‬ ‫الذي به يتمل�ص من احلا�ضنة الأبوية‪ ،‬منتهكا‬ ‫موا�ضعاتها الت�سلطية ال�ضاغطة ب�أن�ساقها‬ ‫املعلنة‪ ،‬التي ه��ي ع��ادة م��ا تغت�صب النزعة‬ ‫الكتابية املنا�صرة للن�سوية‪ ،‬وهنا �ستتج�سد‬ ‫�إم��ك��ان��ي��ات��ه‪� /‬إم��ك��ان��ي��ات��ه��ا يف �إن���ت���اج كتابة‬ ‫روائية تو�سم ب�أنها ن�سوية‪ ،‬تتحدى الكربياء‬ ‫الرجويل وا�ضعة حمله اعتداده‪ /‬اعتدادها‬ ‫الن�سوي‪ .‬وي�سهم النقد الن�سوي يف تر�سيخ‬ ‫م��وا���ض��ع��ات ذاك التمل�ص وه����ذا االنتهاك‬ ‫وال��ت��ح��دي‪ ،‬ول��ن تكون مهمة ه��ذا الرت�سيخ‬ ‫عوي�صة املنال‪� ،‬إذا ما �ص ّمم الك ّتاب والكاتبات‬ ‫ع��ل��ى م�����ص��احل��ة الآخ�����ر‪ /‬ال���رج���ل‪ ،‬متكلمني‬ ‫ع��ن الأن��ث��ى بخ�صو�صية لغوية متكنها من‬ ‫م�صافحة ج�سدها �أوال‪ ،‬مالكة مفاتيح مركزته‬ ‫�آخ��را‪ .‬وعند ذاك �ست�ستوي ال��ذات الن�سوية‬ ‫فاعلة وواعية و�شريكة بال دونية‪ ،‬وبثقة لي�س‬ ‫فيها ا�ستلحاق �أو ان�سحاق‪� .‬أما الفحولة فلن‬ ‫يكون �أمامها �إال مغادرة ازدواجيتها‪ ،‬متخطية‬ ‫خطابها الثقايف البطريرياكي الذي يتعاطى‬ ‫احلديث عن املر�أة من منظار دوين‪ ،‬ومتجهة‬ ‫نحو خ��ط��اب ينا�صر امل���ر�أة وال يحتفي بها‬ ‫بن�سبية‪ ،‬و�إمنا بر�ؤية تقر لها باملركزية‪� ،‬سواء‬ ‫يف تطلعاتها امل�ستقبلية �أو يف �أداء �أدوارها‬ ‫الراهنية‪ .‬وهذا ما ي�سعى النقد الن�سوي �إىل‬ ‫توكيده‪ ،‬ولي�س التب�شري به فقط‪ .‬لقد �أ�سهمت‬ ‫ع��وام��ل الإق�����ص��اء وال��ت��ه��م��ي�����ش وامل�صادرة‬ ‫جمتمعة يف مرحلة ما بعد احلداثة‪ ،‬يف جعل‬ ‫الأن��ث��وي��ة �سمة تكوينية متيز الن�سوية يف‬ ‫حتدياتها التي تخو�ضها على �ش ّتى الأ�صعدة‪،‬‬ ‫م�ؤمنة ب���أن ه��ذه ال�سمة التي كانت يوما ما‬ ‫�سببا يف دونيتها وتبعيتها‪ ،‬هي التي �ستكون‬

‫�سالحها ال��ث��ق��ايف ال���ذي ب��ه ت�سرتد قيمتها‪،‬‬ ‫متح�صنة بهويتها الوا�ضحة واجللية‪ .‬وبهذا‬ ‫حتقق ال��رواي��ة الن�سوية العربية بع�ضا من‬ ‫مبتغياتها‪ ،‬ومنها �أال تعطي احلق للرجل يف‬ ‫الت�سيد‪ ،‬و�أن تقاومه ب�شتى �صور املقاومة‪،‬‬ ‫ك��امل��ق��اوم��ة املجتمعية بالن�ضال والكفاح‪،‬‬ ‫وامل��ق��اوم��ة ال��ذات��ي��ة ب��الإ���ص��رار والتحدي‪،‬‬

‫�صدور (املكان) �آخر روايات �إملي ن�صر اهلل‬ ‫يُطلق الأرب��ع��اء يف ب�ي�روت ك��ت��اب "املكان"‪� ،‬آخر‬ ‫رواي���ات الأدي��ب��ة الراحلة �إملي ن�صرالله‪ ،‬على �أن‬ ‫يتخلل املنا�سبة الإع�لان عن �إ���ص��دار طابع بريدي‬ ‫خا�ص بها تكرميا مل�سريتها الأدبية‪ .‬و"املكان" هي‬ ‫الرواية ال�ساد�سة والأخرية لن�صرالله و�أول �سرية‬ ‫ذاتية لهذه الكاتبة اللبنانية‪ ،‬ت�صدرها "دار قنبز"‬ ‫بالتعاون م��ع كلية الآداب وال��ع��ل��وم يف اجلامعة‬ ‫الأمريكية يف ب�يروت‪ .‬وتر�سم ن�صرالله يف هذه‬ ‫الرواية مالمح بالدها من خالل ذكرياتها �أو ذكريات‬ ‫االخ���ري���ن �إذ ت�ستعيد امل��ا���ض��ي وم���آ���س��ي الهجرة‬ ‫ونظرة املجتمع �إىل املر�أة يف القرنني التا�سع ع�شر‬ ‫والع�شرين‪ .‬وقالت مديرة "دار قمبز" نادين توما‬ ‫�إن ن�صرالله‪ ،‬يف مقابلة معها قبل رحيلها‪" ،‬عر ّفت‬ ‫الكتاب قائلة �إنه �سرية ذاتية‪ ،‬احلقيقة فيها �أغرب‬ ‫من اخليال‪ ،‬تتناول �إملي ن�صرالله امل�سكوت عنه‬ ‫يف حياتها وجمتمعها"‪ .‬وي��ت��ط��رق "املكان" اىل‬ ‫موا�ضيع ع��دة منها “تعليم امل����ر�أة‪ ،‬وال��ن��زوح من‬ ‫القرية �إىل املدينة‪ ،‬و�أهمية الرتبية والثقافة التي‬

‫ال�شيخ يف ت�صريح �أن "املي ن�صرالله من الن�ساء‬ ‫الرائدات اللواتي طبعن تاريخ اجلامعة الأمريكية‪،‬‬ ‫وكان للمخزون الفكري واملحيط االجتماعي املتنوع‬ ‫يف اجلامعة وق�ضايا امل�ساواة بني الرجل واملر�أة‬ ‫وحرية التعبري‪ ،‬ت�أثري كبري على �أعمالها"‪ .‬ور�أت‬ ‫توما �أن يف الكتاب "تفا�صيل مثرية عن الهجرة بكل‬ ‫ت�شعباتها و�أ�سبابها ومعاناتها والتي طبعت �أدب‬ ‫ن�صرالله"‪ .‬وكانت �إملي ن�صرالله كتبت "املكان" قبل‬ ‫عامني من رحيلها حتية �إىل �أج��داده��ا‪ .‬و�أو�ضحت‬ ‫ت��وم��ا "ت�سلمنا ال���رواي���ة ب��خ��ط ي��ده��ا يف ت�شرين‬ ‫الثاين‪ /‬نوفمرب ‪ 2017‬قبل �أربعة ا�شهر من وفاتها‬ ‫يف �آذار‪/‬مار�س ‪ .2018‬وبالتعاون مع ابنتيها مهى‬ ‫ومنى‪ ،‬حولنا الكتاب اىل �إ�صدار ثالثي امل�ضمون‪،‬‬ ‫�إذ ي�ضم خرائط ومعجما للمعاين عنوانه "معاين‬ ‫املكان" بحجم كتاب جيب �صغري‪ .‬وعلى اخلريطة‬ ‫جتعل الإن�سان حرا"‪ ،‬على ما قالت توما‪ .‬وكانت البكالوريو�س يف الرتبية �سنة ‪ 1958‬من اجلامعة دوائر وخطوط تدل القارئ على م�سار كل �شخ�صية‬ ‫ن�صرالله �أول فتاة تغادر قريتها الكفري يف جنوب الأمريكية يف ب�يروت‪ .‬ور�أت عميدة كلية الآداب تقدمها الق�صة‪ ،‬كمكان والدتها وتنقالتها"‪.‬‬ ‫لبنان ملتابعة درا�ستها يف بريوت حيث نالت �شهادة وال��ع��ل��وم يف اجلامعة الأم�يرك��ي��ة ال��دك��ت��ورة ناديا‬

‫وامل��ق��اوم��ة الثقافية بالتميز يف الت�أ�سي�س‬ ‫والتجريب �إل��خ‪ .‬وهنا تبزغ كتابة الرواية‬ ‫الن�سوية العربية ك�أحد �أ�شكال املقاومة التي‬ ‫التقوي�ض‬ ‫بها ت�ستطيع الن�سوية حتقيق‬ ‫ّ‬ ‫للبطولة الذكورية راف�ضة مهادنة الأبوية‪ ،‬فلقد‬ ‫�صار للمر�أة جوهرها اخلا�ص ال��ذي يراوغ‬ ‫الذكورية لكنه ال يدعي الظفر بها‪ ،‬ويعلي من‬ ‫طاقة العن�صر الن�سوي‪ ،‬لكنه ال يغرد خارج‬ ‫احلا�ضن الثقايف ذي الإطار االنفتاحي ما بعد‬ ‫احلداثي‪ .‬فلقد �صار للن�سوية العربية كيانها‬ ‫الثقايف الذي ميو�ضع الكتابة �أداة للتحري�ض‬ ‫واال�ستنها�ض واالنتفا�ض والت�أجيج‪ ،‬وهكذا‬ ‫لن تكون هدى �شعراوي �أو �صبيحة ال�شيخ‬ ‫داود �أو ن��وال ال�سعداوي من��اذج فريدة لن‬ ‫تتكرر �أو جت��ارب ل��ن تجُ���ارى م�ستقبال‪ ،‬بل‬ ‫�ستغدو الكتابة الن�سوية هي الف�ضاء امل�شبع‬ ‫باال�ستقالل واحل��ي��ز الإب��داع��ي ال��ذي يعري‬ ‫الفحولة يف �سطوتها الثقافية‪ ،‬كي تتنازل عنها‬ ‫ل�صالح الن�سوية‪ .‬وت�شهد الرواية الن�سوية‬ ‫العراقية تقدما وا�ضحا �أخ��ذت فيه الكتابة‬ ‫الروائية تتخلى تدريجيا عن موا�ضعات كانت‬ ‫قد ا�ستقرت كمثابات دغماطية ال تقبل اجلدل‬ ‫يف العقود الثالثة املن�صرمة‪ ،‬لتتجاوزها‬ ‫باجتاه املناه�ضة واملواجهة والتعرية موازية‬ ‫�شقيقاتها من الروايات الن�سوية العربية‪ ،‬التي‬ ‫قطعت �أ�شواطا مهمة باجتاه التحرر من قيود‬ ‫الأبوية والن�أي عنها‪ ،‬حماولة بناء منظومة‬ ‫ث��ق��اف��ي��ة لعلها تتمكن م��ن م�����وازاة الأب��وي��ة‬ ‫ال��ت��ي ط��امل��ا متكنت م��ن ق�بر ه��ذه املحاوالت‬ ‫و�إجها�ضها‪ ،‬لكن الن�سوية ال��ي��وم �أق���در من‬ ‫قبل يف �إث��ب��ات ج��دي��ة حم��اوالت��ه��ا ل�سبيني‪:‬‬ ‫الأول‪ :‬امل��رح��ل��ة ال��ع��ومل��ي��ة ال��ت��ي زال���ت فيها‬ ‫احلواجز ومتاهت فيها الأع��راق والأجنا�س‬ ‫والأل��وان يف �أدق تفا�صيلها‪ .‬الثاين‪ :‬املوقع‬ ‫املتقدم الذي ا�ستطاعت امل��ر�أة �أن تتبو�أه يف‬ ‫عامل الكتابة الروائية العربية‪ .‬واليوم �صار‬ ‫النقد ال��روائ��ي يح�سب ل��ه��ذه ال��رواي��ة �أكرث‬ ‫م��ن ح�����س��اب‪ ،‬ح��ت��ى �إذا �أح�����ص��ى �أدخ��ل��ه��ا يف‬ ‫�إح�صاءاته‪ ،‬و�إذا ا�ستق�صى مل ين�سها‪ .‬وهذا مل‬ ‫يكن حم�ض �صدفة عابرة �أو فذلكة زائلة‪� ،‬أو‬ ‫ت�صنع وقتي ط��ارئ‪ .‬و�إمن��ا هو خال�صة جهد‬ ‫وعطاء بذلت عربهما هذه الرواية ق�صارى‬ ‫طاقتها من �أجل �أن تثبت �أنها جن�س �سردي‪،‬‬ ‫ال يريد احماء الآخر �أو �إلغاءه �سلبا وظفرا؛‬ ‫و�إمنا مق�صده التمركز كتفا بكتف وامل�ساواة‬ ‫�ش�أنا ب�ش�أن واالنفتاح روح��ا ب��روح‪ ،‬وبهذه‬ ‫املزايا ا�ستطاعت الرواية الن�سوية العراقية‬ ‫�أن تثبت وجودها الأجنا�سي غري متوانية وال‬ ‫م�ستمكنة وال متع�صبة �أو موالية‪.‬‬

‫الرجل وال�سكني‬

‫يو�سف مرزوك‬ ‫ذات يوم م َر رجل يف �سوق للخ�ضار وهو يحمل �سكينا من ذهب‪ ،‬اعجبت هذه ال�سكني‬ ‫احد اهل املحال فقال له (اال تبيعني هذه ال�سكني) رد عليه الرجل حامل ال�سكني (انها‬ ‫لي�ست يل)‪� .‬سمعه �صاحب حمل اخر ا�سمه (احمد) ف�أراد ان يح�صل على ال�سكني ب�أي‬ ‫و�سيلة فقال له (انها �سكينتي يا رجل قد ا�ضعتها قبل عام من االن) فقال له حامل‬ ‫ال�سكني (هل مت�أكد مما تقول) ف�أجابه احمد (نعم انا مت�أكد)‪ .‬نظر الرجل حامل ا�سكني‬ ‫امامه يف ال�سوق ثم رفع ال�سكني اىل االعلى وقال (ا�شهدوا يا اهل املحال ان هذه‬ ‫ال�سكني تعود لهذا الرجل) ثم اعاد الرجل ت�أكيد ما قال ثالث مرات وهو ي�شري اىل احمد‬ ‫بيده‪ .‬ف�س�أله �صاحب املحل االول (وهل �صدقت كالمه)‪( .‬نعم �صدقت كالمه الن بهذه‬ ‫ال�سكني قتل ابي) رد الرجل حامل ال�سكني‪ .‬تعلم من �صاحبنا ان لي�س كل جلب للذهب‬ ‫نافع‪ ،‬بل بع�ض االحيان ان طرده لل�شر دافع‪.‬‬

‫النبوغ الفني عند بيكا�سو يف �سل�سلة معار�ض غري م�سبوقة‬ ‫يُتيح متحف بيكا�سو يف باري�س اكت�شاف عبقرية هذا‬ ‫الفنان امل�شارك يف ت�أ�سي�س الفن املعا�صر الذي رحل قبل‬ ‫‪ 45‬عاما‪ ،‬فيما ي�ستعد معلم �آخر يف العا�صمة الفرن�سية‬ ‫هو متحف �أور�سيه للإ�ضاءة على حمطات غري معروفة‬ ‫يف ت��اري��خ��ه‪ .‬وم���ن ب�ين امل��ع��ار���ض امل��ت��ع��ددة املخ�ص�صة‬ ‫للفنان الإ���س��ب��اين ح��ال��ي��ا‪ ،‬حتتفي �إح���دى الفعاليات يف‬ ‫مدينة فالوري�س يف جنوب �شرق فرن�سا ببيكا�سو �صانع‬ ‫الفخاريات املوهوب‪ .‬وتقول �أمينة متحف بيكا�سو الوطني‬ ‫يف باري�س �إميلي بوفار "يعك�س بيكا�سو فكرة جديدة‬ ‫عن النبوغ ال تتمحور على املوهبة املذهلة يف حركاته‬ ‫بل تظهر �أي�ضا قدرته بب�ضع مل�سات بالري�شة على �إجناز‬ ‫عمل" فني‪ .‬ويجمع معر�ض ا�ستعادي غري م�سبوق ي�ستمر‬ ‫حتى ‪ 13‬يناير‪ /‬كانون الثاين �أعماال ذات رمزية كبرية‬ ‫مل تعر�ض يوما يف باري�س بينها "الرق�ص" (‪.)1925‬‬ ‫وهو يركز على ن�شوء التحفة الفنية يف م�سرية بيكا�سو‬ ‫الغزير الإن��ت��اج‪ .‬وتو�ضح �إميلي بوفار لوكالة فران�س‬ ‫بر�س "�أم�ضى بيكا�سو حياته يف ن�سف املفهوم الأكادميي‬ ‫للتحف الفنية‪ .‬يف عمله الإب��داع��ي‪ ،‬كان مهتما باخلروج‬

‫من الرتاتبية االعتيادية للر�سم والنحت من خالل العمل‬ ‫على كل الو�سائط"‪ .‬وت�ضيف بوفار وهي �إحدى مفو�ضي‬ ‫معر�ض "حتف بيكا�سو"‪" ،‬منذ �آن�سات �أفينيون يف ‪1907‬‬ ‫خرج من التمثيل الكال�سيكي‪ .‬العمل مل يعد ي�ستند �إىل‬ ‫ال��واق��ع وباتت له قيمة قائمة بذاتها"‪ .‬ويتيح املعر�ض‬ ‫رحلة متكاملة للغو�ص يف نتاج هذا املعلم الفني باالعتماد‬ ‫على مئات الر�سمات واللوحات واملنحوتات‪ .‬و�أكرثية هذه‬ ‫الأعمال م�أخوذة من جمموعة متحف بيكا�سو يف باري�س‬ ‫�أو متت ا�ستعارتها من �أكرب املتاحف العاملية بينها "تايت"‬ ‫يف لندن ومركز بومبيدو يف باري�س ومتاحف بر�شلونة‬ ‫وبازل وملقة �إ�ضافة �إىل م�ؤ�س�سة بيغي غوغنهامي‪.‬‬ ‫بيكا�سو املتو�سطي‬ ‫ومع التقدم يف �أروق��ة املعر�ض‪ ،‬يكت�شف الزائر كيف �أن‬ ‫�أعماال �أ�سا�سية‪ ،‬باتت تعترب من التحف الفنية‪ ،‬من خالل‬ ‫تاريخها وتطور نظرة النقاد �إليها‪ .‬وبقيت لوحة �آن�سات‬ ‫�أفينيون املنجزة يف ‪ 1907‬لفرتة طويلة مهملة داخل‬ ‫حمرتف بيكا�سو قبل معر�ض �أول قرر تنظيمه بعد ع�شر‬

‫�سنوات بدفع من �أن��دري��ه ب��روت��ون ال��ذي اعتربها حتفة‬ ‫فنية‪ .‬وقد قرر متحف الفن املعا�صر يف نيويورك �شراءها‬ ‫يف ‪ .1939‬وت�ستذكر �إميلي بوفار "مل يكن االمر يقت�صر‬ ‫على بع�ض الأع��م��ال امل��ن��ف��ردة‪ ،‬ك��ان بيكا�سو يق�صد �أن‬ ‫تكون �أعماله مبجملها حتفة ‪ .‬لكنه كان يعلم �أن غرنيكا‬ ‫�ستطبع الفن املعا�صر وال�سيا�سة"‪ .‬ويف لقاء تلفزيوين‬ ‫ال��ع��ام ‪� ،1966‬سئل بيكا�سو ع��ن اللوحة ال��ت��ي �ستعمّر‬ ‫طويال بعد رحيله‪ .‬وق��ال "ال �أع��ل��م‪ .‬لقد �أجن��زت �أعمايل‬ ‫مع روحية ملت�صقة ب�شدة باللحظة الآنية وباحلالة التي‬ ‫�أعي�ش �أن���ا واجلميع فيها"‪ .‬ويف �إط���ار �إح��ي��اء الذكرى‬ ‫ال�سنوية اخلام�سة والأربعني لوفاة بيكا�سو‪ ،‬يقدم متحف‬ ‫�أور�سيه يف باري�س بني ‪� 18‬سبتمرب‪ /‬ايلول و‪ 6‬يناير‪/‬‬ ‫كانون الثاين معر�ضا كبريا خم�ص�صا للمرحلة املمتدة بني‬ ‫العامني ‪ 1900‬و‪ ،1906‬وهي حمطة رئي�سية يف م�سرية‬ ‫الفنان مل ي�سبق �أن توقف عندها متحف فرن�سي‪ .‬وحتى‬ ‫نهاية ‪ ،2019‬يجمع معر�ض "بيكا�سو املتو�سطي" �أماكن وال��ي��ون��ان و�إي��ط��ال��ي��ا وامل��غ��رب وت��رك��ي��ا‪ .‬وق���د اختارت حتى ‪ 22‬اكتوبر‪ /‬ت�شرين االول حول الأعمال الفخارية‬ ‫�ألهمت الفنان الإ�سباين‪ .‬وي�شارك فيه نحو �ستني متحفا فالوري�س املدينة التي عا�ش فيها بيكا�سو ب�ين ‪ 1947‬التي قدمها بيكا�سو‪ ،‬وهو حيّز غري معروف على نطاق‬ ‫وم�ؤ�س�سة من ع�شرة بلدان تقريبا‪ ،‬بينها فرن�سا و�إ�سبانيا و‪ ،1955‬لتقدمي معر�ض ا�ستعادي غري م�سبوق ي�ستمر وا�سع من م�سرية الفنان‪.‬‬


‫| رياضة عالمية | ‪9‬‬

‫االثنني املوافق ‪ 10‬من �أيلول ‪ 2018‬العدد ‪ 4136‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬ ‫‪Monday ,10 September. 2018 No. 4136 Year 15‬‬

‫�إ�سبانيا ت�سقط �إنكلرتا يف وميبلي‪ ..‬وفوز كبري ل�سوي�سرا على �إي�سلندا‬ ‫وكاالت – متابعة المشرق‬

‫حققتْ �إ�سبانيا بداية جيدة حتت قيادة مدربها اجلديد‬ ‫لوي�س �أنريكه وا�سقطت م�ضيفتها انكلرتا ‪ 1-2‬يف‬ ‫املجموعة الرابعة من امل�ستوى الأول لدوري الأمم‬ ‫الأوروبية يف كرة القدم‪ .‬فيما �سحقت �سوي�سرا‬ ‫�ضيفتها �إي�سلندا ب�سدا�سية نظيفة يف �سانت غال يف‬ ‫املجموعة الثانية‪ .‬على ملعب وميبلي يف العا�صمة‬ ‫لندن و�أمام زهاء ‪� 90‬ألف متفرج‪ ،‬وعلى �أر�ضية زلقة‬ ‫جراء �سقوط املطر‪ ،‬ت�سلم القائد الإنكليزي هاري كاين‬ ‫(‪ 25‬عاما) جائزة احلذاء الذهبي التي نالها ك�أف�ضل‬ ‫هداف يف مونديال رو�سيا بعد ت�سجيله �ستة �أهداف‪،‬‬ ‫من مدربه غاريث �ساوثغيت‪ .‬وافتتح املنتخب الإ�سباين‬ ‫املباراة حماوال الو�صول �إىل مرمى احلار�س الإنكليزي‬ ‫جوردان بيكفورد‪ .‬اال �أن �أ�صحاب الأر�ض ومن اللعبة‬ ‫الأوىل املنظمة اثر �سل�سلة متريرات �أر�ضية بد�أت من‬ ‫منطقتهم‪ ،‬هزوا �شباك احلار�س الإ�سباين دافيد دي‬ ‫خيا عرب زميله يف فريق مان�ش�سرت يونايتد ماركو�س‬ ‫را�شفورد بكرة �أر�ضية لعبها من داخل ال�صندوق �إىل‬ ‫ميني دي خيا الذي ارمتى ي�سارا (‪� )11‬إثر متريرة‬ ‫طويلة من لوك �شو من ي�سار املنطقة‪ .‬اال �أن الرد‬ ‫الإ�سباين مل يت�أخر‪ ،‬اذ �أدرك العب و�سط �أتلتيكو‬ ‫مدريد �ساوول نيغويز التعادل بكرة �أر�ضية �سددها من‬ ‫داخل املنطقة �إىل ي�سار احلار�س بيكفورد �إثر متريرة‬ ‫متقنة من رودريغو مورينو (‪ )13‬من اليمني‪ .‬ثم �سجل‬ ‫رودريغو‪ ،‬الربازيلي الأ�صل‪ ،‬هدف التقدم لل�ضيوف‬ ‫بكرة �أر�ضية من داخل ال�صندوق �إىل الزاوية اليمنى‬ ‫ال�ضيقة لبيكفورد تلقاها من ركلة حرة نفذها تياغو‬ ‫الكانتارا من ميني املنطقة (‪ .)32‬ويف بداية ال�شوط‬ ‫الثاين‪� ،‬أفلت املرمى الإنكليزي من هدف ثالث اذ‬ ‫الم�ست الكرة التي �سددها الكانتارا من داخل املنطقة‬ ‫�سطح �شبكة مرمى احلار�س بيكفورد‪ ،‬بعد متريرة‬ ‫عر�ضية من ماركو�س �ألون�سو من ي�سار املنطقة (‪.)55‬‬

‫ثم �صد بيكفورد ت�سديدة لنيغويز من خارج املنطقة‬ ‫(‪ .)61‬و�ضغط االنكليز يف الدقائق الأخرية بحثا عن‬ ‫التعادل‪ ،‬و�أهدر را�شفورد فر�صة طيبة اذ �صد احلار�س‬ ‫دي خيا ت�سديدته (‪ )81‬اثر متريرة من كاين‪ .‬و�ألغى‬ ‫احلكم الهولندي داين ماكيلي هدفا �سجله االحتياطي‬ ‫داين ويلبيك الرتكابه خط�أ �ضد احلار�س دي خيا‬

‫(‪ .)7+90‬وهذه املرة االوىل التي ت�سقط فيها انكلرتا‬ ‫يف وميبلي يف م�سابقة ر�سمية منذ ‪ .2007‬و�شكلت‬ ‫املباراة املواجهة الأوىل على �صعيد امل�سابقات بني‬ ‫�إنكلرتا و�إ�سبانيا منذ نهائيات ك�أ�س �أوروبا ‪1996‬‬ ‫حني فاز «الأ�سود الثالثة» بني جماهريهم بركالت‬ ‫الرتجيح بعد التعادل �سلبا يف الدور ربع النهائي‬

‫قبل خ�سارتهم امام املانيا بركالت الرتجيح يف ن�صف‬ ‫النهائي‪ .‬وحققت �إ�سبانيا فوزها اخلام�س مقابل‬ ‫هزمية وتعادل كان يف املواجهة الأخرية بينهما يف‬ ‫‪ 15‬ت�شرين الثاين‪ /‬نوفمرب ‪ 2016‬حني كانت �إنكلرتا‬ ‫متقدمة ‪�-2‬صفر حتى الدقيقة ‪ 89‬قبل �أن تتلقى هدفني‬ ‫يف اللحظات الأخرية‪.‬‬

‫دوري الأمم الأوروبية‬ ‫‪ 9:45‬ال�ب�رت���غ���ال ‪� -- : --‬إي��ط��ال��ي��ا‬ ‫‪ 9:45‬ال�������س���وي���د ‪ -- : --‬ت��رك��ي��ا‬ ‫‪ 9:45‬ا���س��ك��ت��ل��ن��دا ‪� -- : --‬أل��ب��ان��ي��ا‬ ‫‪���� 9:45‬ص���رب���ي���ا ‪ -- : --‬روم���ان���ي���ا‬ ‫‪ 9:45‬اجل��ب��ل الأ����س���ود ‪ -- : --‬ل��ي��ت��وان��ي��ا‬ ‫‪� 9:45‬أن��������دورا ‪ -- : --‬ك��ازاخ�����س��ت��ان‬ ‫‪ 9:45‬ك��و���س��وف��و ‪ -- : --‬ج����زر ف����اروه‬ ‫‪ 9:45‬م���ال���ط���ة ‪� -- : --‬أذرب���ي���ج���ان‬

‫فريو�س الفيفا ي�ضرب عقل يوفنتو�س‬ ‫وكاالت – متابعة المشرق‬

‫ذكرتْ تقارير �صحفية‪� ،‬أن العب يوفنتو�س‪ ،‬تعر�ض للإ�صابة خالل مباراة‬ ‫منتخب بالده‪ ،‬يف مناف�سات بطولة دوري الأمم الأوروبية‪ ،‬التي ت�أتي‬ ‫�ضمن فرتة التوقف الدويل‪ .‬وقال موقع «كالت�شيو مريكاتو»‪� ،‬إن العب و�سط‬ ‫منتخب البو�سنة والهر�سك‪ ،‬مرياليم بيانيت�ش‪� ،‬أ�صيب خالل مباراة �أيرلندا‬ ‫ال�شمالية‪ ،‬وخرج يف الدقيقة ‪ 83‬من زمن املباراة‪ .‬و�أ�ضاف �أن بيانيت�ش‬ ‫تعر�ض مل�شكلة ع�ضلية‪ ،‬م�شريا �إىل �أن �إمكانية حلاقه باملباراة املقبلة �أمام‬ ‫النم�سا‪� ،‬ستتحدد خالل ال�ساعات القليلة املقبلة‪ .‬ويعد بيانيت�ش‪� ،‬أحد �أعمدة‬ ‫يوفنتو�س الرئي�سية يف الفرتة الأخرية‪ ،‬ويعد عقل الفريق املفكر يف و�سط‬ ‫امليدان‪ ،‬يف ظل اعتماد ما�سيميليانو �أليجري‪ ،‬املدير الفني‪ ،‬عليه ب�شكل‬ ‫�أ�سا�سي‪ ،‬يف بناء اللعب‪.‬‬

‫احلدث النادر لن يدفع �ساوثجيت لتغيري خطته‬

‫رئي�س االحتاد الإ�سباين يهاجم رابطة الليغا ويتهمها باخليانة‬

‫وكاالت – متابعة المشرق‬

‫قا َل جاريث �ساوثجيت‪ ،‬مدرب �إجنلرتا �إ َّنه «�سيتم�سك باخلطة» برغم‬ ‫متابعة اخل�سارة (‪� )1-2‬أمام �إ�سبانيا‪ ،‬يف دوري الأمم الأوروبية‪،‬‬ ‫على �إ�ستاد وميبلي‪ .‬وبعد كل التفا�ؤل الكبري حول الت�شكيلة‬ ‫ال�شابة ل�ساوثجيت وم�سريته املفاجئة يف مونديل‬ ‫رو�سيا‪ ،‬ف�إن منتخب �إجنلرتا‪ ،‬خ�سر بذلك للمرة‬ ‫الثالثة على التوايل‪ ،‬لأول مرة منذ‬ ‫‪ 30‬عامًا‪ ،‬برغم � َّأن ذلك حدث‬ ‫�أمام منتخبات كبرية‪.‬‬ ‫وبعد الهزمية‬ ‫�أمام كرواتيا‬ ‫يف قبل نهائي‬ ‫ك�أ�س العامل‪،‬‬ ‫وبلجيكا يف لقاء‬ ‫حتديد �صاحب املركز الثالث‪ ،‬ف� َّإن اخل�سارة �أمام �إ�سبانيا‬ ‫ت�ؤكد �آراء البع�ض � َّأن املنتخب الإجنليزي‪ ،‬ال يزال يت�أخر‬ ‫عن �أقوى منتخبات العامل‪ .‬وبرغم التقدم بهدف مبكر‬ ‫من ماركو�س را�شفورد‪ ،‬و�إنهاء اللقاء بقوة ف�إن �إجنلرتا‬ ‫مل تكن الطرف الأف�ضل بفرتات طويلة من �أول مباراة‬ ‫لإ�سبانيا حتت قيادة لوي�س �إنريكي‪ ،‬وح�سمت االنت�صار‬ ‫بهديف �سا�ؤول نيجيز‪ ،‬ورودريجو‪ .‬وقال �ساوثجيت «اليوم‬ ‫كان اختبا ًرا �صعبًا فيما يتعلق بال�ضغط ومواجهة فريق‬ ‫يجيد اال�ستحواذ على الكرة‪ .‬يجب �أن نوا�صل املراجعة‬ ‫ومالحظة ما ينبغي فعله‪ .‬لكننا نريد التم�سك باخلطة‪،‬‬ ‫وتطوير م�ستوانا»‪ .‬و�أ�ضاف «ال ميكن �أن ننخدع لأن‬ ‫�إ�سبانيا كانت الأف�ضل لفرتات طويلة‪ .‬نحن ال نزال يف‬ ‫مراحل مبكرة مما نريد �أن ن�صل �إليه‪� .‬ضغط املناف�س‬ ‫ب�شكل رائع واحتجنا �إىل بع�ض الوقت للتعامل مع‬ ‫الأمر والعثور على حلول»‪ .‬و�ستلعب �إجنلرتا مباراة‬ ‫ودية مع �سوي�سرا هذا الأ�سبوع‪ ،‬كما �ستواجه كرواتيا‬ ‫يف مباراة �أخرى بدوري الأمم‪ .‬وقال �ساوثجيت «نحن‬ ‫ال نزال نتح�س�س خطانا‪ .‬ميكننا العودة لأ�سلوبنا‬ ‫القدمي‪ ،‬لكننا لن ن�صبح �أبدًا فري ًقا كبريًا‪� ،‬أو نتم�سك‬ ‫بخطتنا‪ ،‬ونقبل �أنها لن تنجح با�ستمرار»‪.‬‬

‫مباريات اليوم‬

‫وكاالت – متابعة المشرق‬

‫َ‬ ‫�شن لوي�س روبيالي�س‪ ،‬رئي�س االحتاد الإ�سباين لكرة‬ ‫القدم‪ ،‬هجوما الذعا على رابطة الدوري الإ�سباين‪ ،‬ب�سبب‬ ‫القرار الذي اتخذته الأخرية بنقل بع�ض مباريات الليغا‬ ‫�إىل الواليات املتحدة الأمريكية خالل املو�سم احلايل‬ ‫‪ .2019-2018‬وكانت رابطة الدوري الإ�سباين لكرة‬ ‫القدم قد �أعلنت عزمها �إقامة بع�ض مباريات من البطولة يف‬ ‫الواليات املتحدة‪� ،‬ضمن �سعيها جلذب املزيد من امل�شجعني‬ ‫يف �أمريكا ال�شمالية‪ ،‬يف خطوة غري م�سبوقة لقيت‬ ‫انتقادات حادة‪ .‬قرار رابطة الدوري الإ�سباين بنقل بع�ض‬ ‫مباريات الليغا �إىل الواليات املتحدة الأمريكية �سيجلب‬ ‫عائدات تقدر بنحو ‪ 200‬مليون يورو‪ ،‬لكن رئي�س االحتاد‬ ‫الإ�سباين لكرة القدم و�صفه باخليانة وقلة االحرتام‪ .‬وقال‬ ‫روبيالي�س‪ ،‬يف ت�صريحات نقلتها �صحيفة «�آ�س» الإ�سبانية‪:‬‬

‫«تيبا�س حتدث ب�ش�أن هذا القرار مع �أي �أحد با�ستثناء من‬ ‫يتحتم عليه التحدث معهم‪ ،‬وهذا ميثل قلة احرتام‪ ،‬وخيانة‬ ‫غري مفهومة»‪ .‬وك�شف رئي�س االحتاد الإ�سباين �أن خافيري‬ ‫تيبا�س‪ ،‬رئي�س رابطة الدوري الإ�سباين‪ ،‬مل يتحدث معه‬ ‫ب�ش�أن هذا القرار‪ ،‬وقال‪ :‬ل�ست على علم ببنود التعاقد‪،‬‬ ‫لكن ما ميكنني قوله �إن (فيفا) يحمي امل�سابقات املحلية‪،‬‬ ‫ونقلها �إىل بل ٍد �آخر مبثابة انتهاك �صريح لبالدنا»‪ .‬وختم‬ ‫روبيالي�س ت�صريحاته قائال‪« :‬لقد جتاهل تيبا�س الالعبني‬ ‫وحتى الأندية‪ ،‬بتوقيع عقد مع �شركة خا�صة ملدة ‪� 10‬أو‬ ‫‪ 15‬عاما‪ ،‬وهذا �سلوك مروع‪ ،‬يفتقر ب�شدة �إىل االحرتام‪،‬‬ ‫وهو ما ي�سلكه يف كل �شيء»‪ .‬جدير بالذكر �أن قرار رابطة‬ ‫الدوري الإ�سباين لقي �أي�ضا انتقاد رابطات امل�شجعني‬ ‫واملنت�سبني (امل�ساهمني) يف الأندية‪ ،‬والذي يجمعهم احتاد‬ ‫واحد‪.‬‬

‫هكذا �أهدر ريفر بليت‬ ‫فر�صة التعاقد مع مي�سي‬ ‫وكاالت – متابعة المشرق‬

‫َ‬ ‫ك�شف �إدواردو �أبراميان‪ ،‬العب ومدرب ريفر بليت ال�سابق‪ ،‬عن ال�سبب‬ ‫الذي حال دون جنم بر�شلونة الإ�سباين ليونيل مي�سي �إىل �صفوف‬ ‫النادي الأرجنتيني‪ .‬وذكر �أبراميان �أنه توىل اختبار مي�سي �أثناء طفولته‬ ‫و�أراد �ضمه �إىل �صفوف ريفر بليت‪ ،‬لكن �إدارة النادي مل توافق على طلبه‪.‬‬ ‫وقال �أبراميان‪ ،‬يف ت�صريحات ملوقع «قول» بن�سخته الأمريكية‪« :‬مي�سي‬ ‫تدرب حتت �إمرتي على مدار �أ�سبوع‪� ،‬أبهرين �أدا�ؤه‪ ،‬لقد �سجل ‪ 12‬هدفا‬ ‫يف �أول جل�سة تدريبات»‪ .‬و�أ�ضاف «طلبت من �إدارة ريفر بليت التوقيع معه‬ ‫واال�ستثمار يف مي�سي كما فعل بوكا جونيورز مع دييغو مارادونا من قبل‪،‬‬ ‫وجاءت فر�صة منا�سبة حينما تواجد والد الالعب يف بيوني�س �أيري�س‬ ‫ملدة ‪� 3‬أيام»‪ .‬وتابع «الإدارة وافقت على التعاقد معه‪ ،‬لكنها مل تتمكن من‬ ‫�إيجاد حمل �إقامة ملي�سي و�أ�سرته للعي�ش فيه»‪ .‬جدير بالذكر �أن الربغوث‬ ‫الأرجنتيني ان�ضم �إىل �أكادميية ال ما�سيا التابعة لرب�شلونة حينما كان‬ ‫طفال وان�ضم للفريق الأول يف مو�سم ‪.2005-2004‬‬

‫هجوم الذع على بالوتيلي‬ ‫يف �إيطاليا ب�سبب �أدائه‬ ‫وكاالت – متابعة المشرق‬

‫�شنتْ و�سائل الإعالم الإيطالية هجوما الذعا على‬ ‫جنم املنتخب الإيطايل ماريو بالوتيلي‪ ،‬ب�سبب �أدائه‬ ‫املتوا�ضع يف مباراة املنتخب �ضد بولندا يف دوري‬ ‫الأمم الأوروبية‪ .‬وحقق املنتخب الإيطايل بداية‬ ‫متعرثة يف م�ستهل م�شواره �ضمن مناف�سات املجموعة‬ ‫الثانية من امل�ستوى االول لدوري الأمم الأوروبية‬ ‫بتعادل خميب مع بولندا ‪ 1-1‬اجلمعة‪ .‬مهاجم فريق‬ ‫ني�س الفرن�سي بدا عليه التعب والإرهاق يف املباراة‪،‬‬ ‫ف�ضال عن وزنه الزائد‪ ،‬كما �أكد املدرب روبرتو‬ ‫مان�شيني �أنه عانى من م�شكلة ع�ضلية يف �صباح‬ ‫املباراة‪ .‬وخ�ضع بالوتيلي �إىل فحو�صات روتينية قبل‬ ‫انطالق املباراة يف �ستاديو داالرا يف بولونيا‪ ،‬وهو‬ ‫ما يقرب من اختبار اللياقة البدنية‪ ،‬ولكن مت اختياره‬ ‫�ضمن الت�شكيلة الأ�سا�سية‪ .‬وغاب بالوتيلي عن كل‬ ‫مباريات ني�س هذا املو�سم يف الدوري الفرن�سي ب�سبب‬

‫خالف مع النادي حول العقد‪ ،‬وخا�ض مباراة واحدة‬ ‫فقط كبديل‪ .‬عقب اللقاء تعر�ض بالوتيلي �إىل انتقادات‬ ‫�إعالمية �شر�سة‪ ،‬واختري الالعب امل�شاك�س ك�أ�سو�أ العب‬ ‫يف امللعب من قبل جميع ال�صحف الكربى‪“ .‬ال رغبة‬ ‫له يف اللعب حتى مت ا�ستبداله»‪ ،‬كتبت �صحيفة «ال‬ ‫غازيتا ديلو �سبورت” الإيطالية‪« .‬ال مبايل‪ ،‬وبطيء‪،‬‬ ‫يلعب دائما مع ظهره �إىل املرمى‪ ،‬ومل ي�ستطع جماراة‬ ‫املدافعني البولنديني»‪ ،‬الحظت كوريري ديلو �سبورت‪.‬‬ ‫وقالت �صحيفة «توتو�سبورت»‪« :‬ميكنك �أن ترى �أنه ال‬ ‫يزال بعيدا عن اللياقة البدنية الذروة»‪ .‬جدير بالذكر‬ ‫�أن مان�شيني كان قد �أعاد بالوتيلي �إىل املنتخب للمرة‬ ‫الأوىل منذ ك�أ�س العامل ‪ .2014‬و�سجل مهاجم نادي‬ ‫ني�س هدفا يف املباراة الودية الأوىل بقيادة مان�شيني‬ ‫(‪ 1-2‬على ال�سعودية)‪ .‬وخا�ض املنتخب مباراتني‬ ‫�أخريني انتهتا بخ�سارة �أمام فرن�سا ‪ 3-1‬والتعادل ‪1-1‬‬ ‫مع هولندا‪.‬‬


‫‪8‬‬

‫االثنني املوافق ‪ 10‬من ايلول ‪ 2018‬العدد ‪ 4136‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬

‫رياضة محلية‬

‫‪Monday ,10 September. 2018 No. 4136 Year 15‬‬

‫‏‪ 11‬جن�سية يحملها املحرتفون الأجانب‪ .‬‏‪.‬‬ ‫‏‪ 21‬العب ًا حمرتف ًا يف الدور العراقي والغلبة لل�سوريني‬ ‫بغداد – ميثم الحسني‬

‫تعاقدت االندية املحلية مع عدد من املحرتفني لتدعيم‬ ‫�صفوف فرقهم مبناف�سات الدوري الذي ‏�سينطلق يوم‬ ‫اجلمعة املقبل‪ ،‬تلك �صفقات نهائية متت امل�صادقة عليها‬ ‫و�سيمثلون ‏االندية التي تعاقدوا ب�شكل نهائي معها‪،‬‬ ‫بينما هناك �صفقات انتهت �سريعا كالكرواتي انتي�ش‬ ‫‏مع القوة اجلوية بداعي اال�صابة والربازيلي كارلو�س‬ ‫�سانتو�س مع ال�شرطة ل��ذات ال�سبب‪.‬‏ وبع�ض االندية‬ ‫مازالت مل تنه تعاقداتها مع املحرتفني ‪ ،‬واخ��رى قد‬ ‫تكمل ا�ستقطاباتها يف‏االنتقاالت ال�شتوية‪.‬‏‬ ‫‏(امل�شرق) �سلطت ال�ضوء على املحرتفني يف الدوري‬ ‫املحلي اعدادهم وجن�سياتهم واالندية ‏التي تعاقدت‬ ‫معهم عرب هذا التقرير‪-:‬‏‬ ‫اربع قارات‬ ‫�ضمت التعاقدات التي ابرمتها االندية العراقية هناك‬ ‫العبون من اربع قارات هي افريقيا التي تعد هي‏االكرث‬ ‫عطاء لالندية العراقية‪ ،‬ومن امريكا اجلنوبية‪ ،‬ا�ضافة‬ ‫اىل الع��ب اورب���ي‪ ،‬وم��ن ا�سيا ‏اقت�صر على الالعبني‬ ‫ال�سوريني فقط ‪ ،‬تلك االنتدابات التي جل�أت لها االندية‬ ‫املحلية واغلب ‏الالعبني الذين �سيوجدون يف الدوري‬ ‫العراقي �سبق وان لعبوا �ضمن مناف�سات ال��دوري‬ ‫‏العراقي ‪ ،‬وقليل جدا منهم ان�ضم هذا املو�سم‪.‬‏‬ ‫اجلانب املايل‬ ‫‏‪ 21‬الع��ب��ا ف��ق��ط اىل االن مت ال��ت��ع��اق��د م��ع��ه��م ‪ ،‬وتعد‬ ‫الن�سبة �ضعيفة مقارنة باملوا�سم ال�سابقة ‪ ،‬لكن ‏العدد‬ ‫قابل للزيادة حلني غلق باب االنتقاالت ‪ ،‬لكن امل�ؤ�شر‬ ‫االكرث و�ضوحا لعزوف بع�ض ‏االندية عن التعاقد مع‬ ‫املحرتفني االجانب هو تقلي�ص املوازنات املالية الغلب‬ ‫االن��دي��ة املحلية ‏وبالتايل ت��ع��اين االن��دي��ة م��ن العوز‬ ‫امل��ايل‪ ،‬وبالتايل ال جت��ازف ب�صفقة مع العب حمرتف‬ ‫غري ‏معروف م�ستواه الفني وبالتايل اغلب التعاقدات‬ ‫ات��ت مع الالعبني الذين لديهم جتربة االح�ت�راف ‏يف‬ ‫الدوري العراقي‪.‬‏‬ ‫االندية الأكرث ا�ستقطاباً‬

‫اربعة اندية من جمموع ع�شرين فريقا تعاقدوا مع‬ ‫ثالثة العبني حمرتفني ‪ ،‬اي ال��ع��دد الكامل ‏امل�سموح‬ ‫به لكل فريق ‪ ،‬وه��ي اندية الطلبة التي �ضمت ثالثة‬ ‫العبي افارقة كامريوين وغاين ‏وبوركيني ‪ ،‬فيما �ضم‬ ‫نادي القوة اجلوية ثالثة العبني من كرواتيا و�سوريا‬ ‫وال�سنغال‪ ،‬‏والكهرباء �ضم كامريونيا وغانيا وعاجيا‪،‬‬ ‫كما تعاقد النجف م��ع ثالثة حمرتفني اي�ضا �سوري‬ ‫‏وتوغويل ونيجريي‪ ،‬بقية االندية تعاقدت مع العبني‬ ‫واخرى مع العب واحد بينما بقيت ت�سعة‏اندية بدون‬ ‫حمرتفني‪.‬‏‬ ‫�سوريا يف املقدمة‬

‫من جمموعة ‪ 11‬جن�سية �ست�شارك يف الدوري العراقي‬ ‫ه��ي ���س��وري��ا و���س��اح��ل ال��ع��اج وال���ك���ام�ي�رون ‏وتوغو‬ ‫وال�سنغال وغانا وبوركينا فا�سو وم��ايل ونيجرييا‬ ‫وكرواتيا والربازيل ‪ ،‬يبقى املحرتف‏ال�سوري له احلظ‬ ‫االوفر حيث تعاقدت االندية املحلية مع اربعة العبني‬ ‫هم زاهر ميداين مع‏القوة اجلوية وح�سني اجلويد مع‬ ‫ال��زوراء وحممد حمدكو مع النجف وحممد رافت مع‬ ‫اربيل ‪.‬‏‬ ‫ا�سماء املحرتفني‬ ‫م��ن غانا ثالثة العبني ه��م مي�ساه ا�سن م��ع الكهرباء‬ ‫واك��وت��ي من�ساه م��ع ال�صناعات الكهربائية ‏وزوما‬

‫في المؤتمر الصحفي‬

‫كاتنايت�ش ‪ :‬لقاء العراق والكويت‬ ‫ديربي مهم و�إن كان ً‬ ‫وديا‬ ‫بغداد ‪ -‬المشرق‬

‫ابدى امل��درب كاتاني�ش تفا�ؤله مع املجموعة التي دربها خالل الوحدات‬ ‫التدريبية القليلة التي ‏جمعته بالالعبني برغم تفاوت توقيت التحاقهم‬ ‫وجتمعهم بوقت واح���د‪ .‬ج��اء ذل��ك خ�لال امل���ؤمت��ر ال�صحفي ال��ذي جمعه‬ ‫مبدرب منتخب الكويت الكرواتي روميو يف مقر ‏االحتاد الكويتي لكرة‬ ‫القدم مبعية الالعب علي عدنان والعب الكويت فهد الهاجري وبح�ضور‬ ‫‏مكثف لالعالم الكويتي املرتقب للمباراة الدولية املقرر اقامتها اليوم‬ ‫والتي ي�ضيفها ملعب‏علي �سامل ال�صباح يف نادي الن�صر ال�ساعة ال�ساد�سة‬ ‫والن�صف م�ساء‪ .‬وا�شار املدرب كاتاني�ش اىل انه ينظر للمباراة الدولية‬ ‫االوىل له مع منتخب العراق ب�أهمية كبرية ‏رغم وديتها لأن اداء الالعبني‬ ‫فيها ونتيجتها �ست�ضع ا�سا�سا قويا ملهمته التدريبية مع‏املنتخب العراقي‪.‬‬ ‫وا�ضاف انه يعرف جيدا هذه املنطقة وما متثله ديربيات الدول املتجاورة‬ ‫من خ�صو�صية‏وتاريخية ولكنه �سيتعامل معها ك�أي مباراة متثل له حتديا‬ ‫هدفه فيها �إلهام العبيه لتقدمي ك��رة ‏قدم حقيقية وه��و وق��ع عقده مدربا‬ ‫ملنتخب العراق لي�سعى بتحقيق النجاح يف اي مكان‏يوجد فيه‪.‬‏‬ ‫يف حني عرب الالعب علي عدنان عن �سعادته وزمالئه بالوجود يف الكويت‬ ‫و�سعيهم لتقدمي مباراة‏كبرية تليق بتاريخ املنتخبني يف املنطقة مما يعزز‬ ‫ا�ستحقاق املنتخبني للعب على ار�ضهم ‏وامام جماهريهم بعد ابتعادهم‬ ‫لفرتة طويلة ب�سبب قرارات الفيفا‏‪ .‬ومن جانب اخر ابدى مدرب املنتخب‬ ‫الكويتي الكرواتي روميو ا�ستعداد العبيه لتقدمي م��ب��اراة ‏كبرية امام‬ ‫منتخب كبري با�سمه وتاريخه ونتائجه يف املنطقة‪ .‬م�ؤكدا ان منتخب‬ ‫العراق منتخب ‏كبري بكل �شيء وحتقيق نتيجة ايجابية امامه �سيمنح‬ ‫العبيه وجماهريه ثقة كبرية للنجاح يف ‏قادم االيام وهذا ماي�سعى له بقوة‬ ‫غدا‏‪ .‬يف حني ا�شار العب الكويت فهد الهاجري اىل قوة وتاريخ املنتخب‬ ‫العراقي وامكانيات العبيه‏العالية وهذا مايحفزهم للمناف�سة بقوة لك�سب‬ ‫مع الطلبة ‪ ،‬ومن الكامريون ثالثة هم تاال مع الطلبة نتيجة ايجابية تعزز ثقة اجلماهري بهم وحت�سن‏الت�صنيف الدويل ملنتخبهم‬ ‫وكو�ستوفو مع الكهرباء ورحيم ‏اوالبي مع احلدود‪ ،‬الذي غاب لفرتة طويلة عن املناف�سات ب�سبب العقوبات‏‪.‬‬ ‫والعبان من �ساحل العاج هما ابو كونيه من الكهرباء‬ ‫وكوا�سيه م��ع ‏ال�سماوة ‪،‬والع��ب��ان م��ن ال�سنغال هما‬ ‫مندي م��ع ال��ق��وة اجل��وي��ة ال�سان دي��ال��و م��ن ال�شرطة‪،‬‬ ‫واثنان‏من الربازيل تياغو مع اربيل وفرناندو مع نفط‬ ‫الو�سط‪،‬ونيجريي واح��د هو كينجزيل مع ‏النجف‪،‬‬ ‫وبروكيني واحد مع الطلبة ات��وري‪ ،‬والعب من مايل‬ ‫وق��ع لل�صناعات الكهربائية ه��و ‏عبدالعزيز كونيه‪،‬‬ ‫وتوغويل مع النجف بابا مو�سى‪.‬‏‬

‫�سعد جا�سم ‪ :‬الطلبة �سيكون‬ ‫مناف�سا ً‬ ‫ً‬ ‫�شر�سا على اللقب‬

‫نفط اجلنوب يجدد تعاقده مع‬ ‫ً‬ ‫�سنغاليا �آخر‬ ‫جاكوب وي�ضم‬ ‫بغداد – ميثم الحسني‬

‫ج��ددت الهيئة االداري��ة لنادي نفط اجلنوب تعاقدها مع املحرتف‬ ‫الكامريوين جاكوب الذي مثل الفريق يف املو�سم املا�ضي وتعاقدت‬ ‫م��ع الع��ب �سنغايل ج��دي��د‪ .‬وق���ال م���درب ح��را���س م��رم��ى ن���ادي نفط‬ ‫اجل��ن��وب اك���رم �صبيح ان االدارة ج���ددت تعاقدها م��ع املحرتف‬ ‫الكامريوين جاكوب مو�سما اخر وانهت املفاو�ضات باتفاق نهائي مع‬ ‫املحرتف ال�سنغايل �سيغول لتمثيل الفريق املو�سم املقبل‪ .‬وا�شار اىل‬ ‫ان الالعبني املحرتفني �سيلتحقان بالفريق يف الب�صرة ‪ ،‬بعد انتهاء‬ ‫مع�سكر الفريق اجلاري االن يف تركيا حت�ضريا للمو�سم املقبل ‪ ،‬الفتا‬ ‫ان الفريق م��ازال غري جاهز فنيا كونه بد�أ االع��داد مت�أخرا مقارنة‬ ‫باالندية االخرى لت�أخري اقرار املوازنة‪ .‬واو�ضح ان اجلهاز الفني‬ ‫يبذل ق�صارى جهده لتح�ضري الفريق اىل مناف�سات ال��دوري‪ .‬الفتا‬ ‫اىل ان املع�سكر يف تركيا ت�ضمن خو�ض مباريات ودية ومن امل�ؤمل‬ ‫ان يعود نفط اجلنوب اىل الب�صرة يوم اخلمي�س املقبل‪.‬‬

‫بغداد – ميثم الحسني‬

‫عرب مدافع فريق الطلبة �سعد جا�سم عن تفا�ؤله بو�ضع الفريق يف املو�سم املقبل م�ؤكدا‬ ‫انه �سيكون من الفرق املناف�سة بقوة على اللقب يف املو�سم احلايل‪ .‬وقال جا�سم ان‬ ‫الطلبة �سيقدم مو�سما مغايرا ب�سبب تعاقدات الفريق املميزة مع العبني جيدين و‬ ‫العبني خربة و كادر تدريبي خبري على ر�أ�سهم الدكتور يحيى علوان وهو كفاءة‬ ‫�سيكون له دور كبري يف اع��ادة الفريق للمناف�سة‪ .‬واو�ضح ان االج��واء يف النادي‬ ‫ايجابية وهناك اندفاع من الالعبني وعزمية على اعادة �ألق الفريق الذي يعد احد‬ ‫االقطاب املهمة يف الكرة العراقية‪ .‬داعيا اجلماهري م�ساندة الفريق يف املو�سم املقبل‬ ‫‪ ،‬لأن الفريق مكتمل ودعم اجلماهري �سي�شكل قوة ا�ضافية لالنيق‪ .‬واو�ضح ان الفريق‬ ‫بد�أ االعداد بوقت مبكر قبل نحو �شهر ون�صف ال�شهر‪ .‬منوها ان املع�سكر التدريبي‬ ‫الذي اختتم ام�س يف العا�صمة االردنية عمان لعب دورا بارزا يف زيادة االن�سجام بني‬ ‫الالعبني واملباريات التجريبية القوية جهزت الفريق ب�شكل مثايل النطالقة الدوري‪.‬‬ ‫ي�شار اىل ان الطلبة خا�ض اربع مباريات جتريبية يف مع�سكره باالردن خ�سر امام‬ ‫منتخب �شباب االردن وفاز على اجلزيرة واالهلي وتعادل مع ال�سلط‪.‬‬

‫عربية الدراجات في الجزائر‬

‫م�صر واجلزائر يهيمنان على �أو�سمة البطولة‬ ‫الإغماء يحرم العب منتخبنا من الذهب واحلكم العراقي ف�ؤاد حمد اثبت نزاهته يف ال�سباقات‬ ‫الجزائر‪ /‬ساجد سليم‬ ‫موفد االتحاد العراقي للصحافة الرياضية‬

‫�ضمن مناف�سات اليوم الرابع للبطولة العربية بالدراجات‬ ‫املقامة حاليا يف مدينة م�ستغامن اجلزائرية هيمن املنتخب‬ ‫امل�صري واجل��زائ��ري على او�سمة البطولة لفئة الكبار‬ ‫وال�شباب والنا�شئني والن�ساء ومن ثم املنتخب االماراتي‬ ‫ويليه منتخبنا العراقي حيث جرت �سباقات الفردي �ضد‬ ‫ال�ساعة للكبار لقطع م�سافة ‪40‬ك��م واح��رز مناف�سات هذا‬ ‫ال�سباق الع��ب��و اجل��زائ��ر وح�صلوا على الرتتيب االول‬ ‫والثاين عن طريق العبيه عز الدين العقاب ومن�صوري‬ ‫حمزة اما حممد مروي البلو�شي فجاء ثالث الرتتيب بفارق‬ ‫ث��واين ع��ن الع��ب منتخبنا يا�سر �ضياء ال��دي��ن ال��ذي حل‬ ‫رابعا‪ ،‬اما العبنا االخر علي عبداخل�ضر طعني فجاء باملركز‬ ‫اخلام�س‪ ،‬واملركز ال�ساد�س وال�سابع لالعبي تون�س ماهر‬ ‫احل�سناوي وعلي النوي�سري‪ ،‬اما الرتتيب الثامن فلالعب‬ ‫منتخب ليبيا حممد الكم‪ ،‬اما الرتتيب التا�سع والعا�شر من‬ ‫فن�صيب العبي منتخب ال�سودان ابو بكر حممد وم�صطفى‬ ‫حممد واملركز االخري لالعب منتخب فل�سطني عدي ر�شدي‬ ‫البظ‪ ،‬حيث ك��ان ه��ذا ال�سباق من اق��وى ال�سباقات لكون‬ ‫هناك العبون حمرتفون من اجلزائر واالم��ارات وتون�س‬ ‫و�شاركوا يف عدة طوافات عاملية‪ .‬والعبو منتخبنا علي‬ ‫عبداخل�ضر ويا�سر �ضياء الدين مل يكونوا �صيدا �سهال‬ ‫حيث تعامل يا�سر �ضياء الدين بخربته الطويلة وا�ستطاع‬ ‫ان يكون ثاين املت�سابقني يف ال��دورة االوىل وكذلك علي‬ ‫عبداخل�ضر ق��دم م�ستوى كبريا وك��ان ال��ف��ارق قليال جدا‬

‫بثوان ولي�س بالدقائق وان �شاء الله �ستكون ال�سباقات‬ ‫االخرى هي الفي�صل لكونها م�سافات طويلة جدا ترتاوح‬ ‫مابني الـ‪ 150‬كم والـ ‪170‬كم وهذه ال�سباقات هي الفردي‬ ‫العام جلميع املنتخبات والفئات متقدمني و�شباب ونا�شئني‬ ‫ون�ساء‪ ،‬ويبقى التوفيق من الله لكون العبينا هم ا�صحاب‬ ‫اجناز يف تلك ال�سباقات الطويلة‪.‬‬

‫�سباق النا�شئني‬ ‫اما مناف�سات فئة النا�شئني ل�سباق الفردي �ضد ال�ساعة‬ ‫لقطع م�سافة ‪15‬كم فقد �شارك يف هذا ال�سباق �ستة ع�شر‬ ‫العبا واحرز املركز االول العب منتخب م�صر حممد احمد‬ ‫وح��ل بالرتتيب ال��ث��اين وال��ث��ال��ث الع��ب اجل��زائ��ر حمزة‬ ‫عماري وعبدالرزاق عماري اما العب االردن او�س ن�ضال‬ ‫جاء رابعا واملركز اخلام�س وال�ساد�س من ن�صيب العبي‬

‫منتخبنا عبا�س وح�سني فا�ضل راج��ي حيث ك��ان العبنا‬ ‫عبا�س قريبا من الذهب وح�سني قريبا من النحا�س لكن‬ ‫الوعكة ال�صحية لالعب عبا�س فا�ضل راج��ي اجربته ان‬ ‫يحتل هذا الرتتيب وحتامل على نف�سه لكي ي�صل اىل خط‬ ‫النهاية وهو مغمى عليه وهذه حالة نادرة حت�صل يف لعبة‬ ‫ال��دراج��ات وم��ن ثم نقل اىل م�شفى م�ستغامن يف �سيارة‬ ‫اال�سعاف‪ ،‬وهو مغمى عليه اكرث من ثماين �ساعات داخل‬ ‫امل�شفى والتحاليل االولية اثبتت انه تعر�ض اىل اجلفاف‬ ‫وادى ذلك اىل �صعود اليوريا اىل ‪ 62‬و�صعود ال�سكر اىل‬ ‫‪ ،282‬وهو الآن يرقد يف امل�شفى ومبراقبة �شديدة من قبل‬ ‫االط��ب��اء وبح�ضور رئي�س الوفد م�يري عبد زي��د وطعمة‬ ‫رومي ومدربه فا�ضل راجي‪ ،‬حيث قدموا له كل مايحتاجه‬ ‫من دعم مايل ومعنوي وحلد كتابة هذه ال�سطور هم يف‬ ‫امل�شفى مع الالعب ‪.‬ام��ا الرتتيب ال�سابع لالعب منتخب‬ ‫البحرين علي نا�صر احمد واملركز الثامن لالعب منتخب‬ ‫قطر زيد هيثم حمزة واملركز التا�سع لالعب البحرين جا�سم‬ ‫حممد واملركز العا�شر لالعب تون�س ا�سامة كبري وح�صل‬ ‫الع��ب منتخب �سلطنة عمان منذر احل�سني على املركز‬ ‫احلادي ع�شر تاركا املركز الثاين ع�شر لالعب االردن ح�سن‬ ‫علي مراد اما الرتتيب الثالث ع�شر ملنتخب ليبيا عن طريق‬ ‫العبه �صالح حرمود اما العب منتخب اليمن جاء مبركز‬ ‫الرابع ع�شر والعب فل�سطني مبركز اخلام�س ع�شر والعب‬ ‫اليمن حممد حم�سن مبركز ال�ساد�س ع�شر‪.‬‬ ‫ا�شادة بالتحكيم العراقي‬

‫�شارك بتحكيم ه��ذه البطولة ع��دة حكام ع��رب وم��ن دول‬ ‫عربية ومنهم ح��ك��ام دول��ي��ون وم��ن ك��ل دول���ة حكمان او‬ ‫ثالثة لكن العراق لديه حكم واحد وقد اثبت احلكم ف�ؤاد‬ ‫حمد �صالح كفاءته ونزاهته يف تلك البطولة فاعتمدت‬ ‫جلنة احلكام يف االحتاد العربي حكمنا واعطته واجبات‬ ‫�صعبه للغاية مع منتخبات قوية جدا وهي م�صر واجلزائر‬ ‫واالم���ارات وتون�س لكون ه��ذه املنتخبات متتلك العبني‬ ‫حمرتفني و�شاركوا يف طوافات عاملية وقد اعتمدت جلنة‬ ‫احل��ك��ام حكمنا وا���ش��ادت ب��ه كثريا م��ن قبل احلكم العام‬ ‫االماراتي لطفي بن �سدرين واحلكم علي �سيف وامل�شرف‬ ‫ال��ع��ام ا�سماعيل احلو�سني‪ .‬وه���ذا فعال يح�سب للحكم‬ ‫العراقي بالدراجات ونقول له مبارك هذه الثقة العربية‬ ‫التي منحتك لقيادة ومتابعة الفرق الكبرية وهذا يح�سب‬ ‫لالحتاد العراقي املركزي وللجنة احلكام املركزية برئا�سة‬ ‫طعمة رومي‪.‬‬


‫| ذاكرة عراقية | ‪7‬‬

‫االثنني املوافق ‪ 10‬من �أيلول ‪ 2018‬العدد ‪ 4136‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬ ‫‪Monday ,10 September . 2018 No. 4136 Year 15‬‬

‫هاني وهيب في حوار استذكاري عن حقبة حكم البعث‬

‫الفريق عما�ش والبكر و�صدام يف ذاكرة هاين وهيب‬ ‫الحلقة االولى‬

‫شامل عبد القادر‬ ‫بغداد‬

‫ه���ذه احل������وارات �سجلتها‬ ‫ب��ال�����ص��وت ل�لا���س��ت��اذ هاين‬ ‫وهيب منذ ي��وم ‪ 21‬كانون‬ ‫الثاين ‪ 2016‬وانتهيت منها‬ ‫يف ي��وم ‪ 18‬ك��ان��ون الثاين‬ ‫‪ 2018‬اي انني ام�ضيت قرابة عامني يف زيارات متكررة‬ ‫ملنزل هاين وهيب يف ح��وارات م�ستمرة تناولت نتفا من‬ ‫�سريته ال�سيا�سية وال�شخ�صية واحداثا عا�صرها و�سجلت‬ ‫ر�أيه ب�شخ�صيات ع�صره و�سيا�سات البكر و�صدام ح�سني‬ ‫وكانت اغلب هذه احل��وارات التي �سجلتها لكتابي الذي‬ ‫كنت اح�ضر ملو�ضوعاته وعنوانه (عبداخلالق ال�سامرائي)‬ ‫وال��ذي اجلت ن�شره بعد ان ا�صدر �سيف ال���دوري كتابا‬ ‫مماثال وه��و يعلم كل العلم مب�شروعي بكتابة كتاب عن‬ ‫عبداخلالق ال�سامرائي!‪.‬‬ ‫مل اك��ن اعلم ان ال�سيد ه��اين وهيب �سين�شر ما حتاورنا‬ ‫فيه يف �صحيفة عراقية‪ ،‬ومل يخربين بذلك‪ ،‬كما اعلم جيدا‬ ‫ان الرجل من االوفياء والي�سمح لنف�سه ان يتجاوز خط‬ ‫الوفاء فقد كنت �شخ�صيا اول من تبنى مقاالت ال�سيد هاين‬ ‫ون�شرها يف (امل�شرق)‪ ،‬بل ا�ستجبت له بالكتابة عنه مقاال‬ ‫ارتاح له وكانت (امل�شرق) �سباقة لن�شر مايكتب وما يطلب‪،‬‬ ‫وكنا نعتقد ان (امل�شرق) هي اوىل من غريها من ال�صحف‬ ‫بن�شر ذكريات هاين وهيب من ق�صر النهاية اىل الق�صر‬ ‫اجلمهوري على �سبيل املثال الاحل�صر برغم انه حر متاما‬ ‫باختيار ال�صحيفة التي يرغب‪ ،‬وال حجر عليه ابدا‪ ،‬ولكننا‬

‫عما�ش يف مقدمة ال�صف مع عفلق عندما كان الرجل الثاين يف القيادة‬ ‫ويبدو يف ال�صورة من اليمني حماد �شهاب و�شبلي العي�سمي وجعفر قا�سم حمودي و�صدام ح�سني و�سعدون غيدان وكرمي ال�شيخلي‬

‫ نعم واطلق االكراد عليه انذاك ‪ :‬الدب�ش عما�ش‪ ..‬فت�سلم‬‫عما�ش برقية بهذا اخل�صو�ص فعلق �ساخرا ‪ :‬عرب وين‬ ‫طنبورة وين!‪.‬‬ ‫() ماهودوره يف حركة ‪ 17‬متوز ‪1968‬؟‪.‬‬ ‫ كان له دور ا�سا�س يف حركة ‪ 17‬متوز ‪ 1968‬مع الفريق‬‫حردان عبدالغفار وكانا ي�ترددان على الق�صر اجلمهوري‬ ‫ول��ه��م��ا ع�لاق��ات م��ع م��دي��ر االم���ن ال��ع��ام و���ض��ب��اط الق�صر‬ ‫فحبكا خيوط االنقالب وك��ان يبيت ليال يف بيت حردان‬ ‫التكريتي!‬ ‫() كيف ت�صف عالقته مع �صدام؟‬ ‫ كان �صدام يكره عما�ش ويبدو ان هناك عقدة‪ ..‬انا عندما‬‫كنت ال�سكرتري ال�صحفي ل�����ص��دام واح�����ض��ر اجتماعات‬ ‫جمل�س الوزراء كان �صدام يذكر عما�ش مبنا�سبة او دونها‬ ‫ويقول كنا النفهم بال�سيا�سة الدولية يف بداية الثورة وكان‬ ‫عما�ش الوحيد الذي يتحدث بال�سيا�سة الدولية‪ ،‬ولكن ابو‬ ‫هدى كل حديثه كان غلط اليفهم ولكنه كان (يتفاهم) علينا‪.‬‬ ‫خالل الفرتة ‪ 21‬كانون الثاين ‪ 2016‬حتى ‪ 18‬كانون الثاين‬ ‫‪ – 2018‬كما ا�سلفت ‪� -‬سجلت لال�ستاذ ه��اين حوارات‬ ‫كثرية اعطى فيها ر�أيه ال�صريح يف االحداث وال�شخ�صيات‬ ‫وكان وا�ضحا انه ي�سعى اىل خدمة احلقيقة التاريخية مهما‬ ‫هاين وهيب ‪� :‬صدام يكره عما�ش‬

‫نعتب من باب الوفاء فقط‪ ،‬لأن لـ(امل�شرق) عليك حقا بل بدت قا�سية ومزعجة وم�ؤملة!‪.‬‬ ‫ملعلومات القارئ فقد قررت ان ا�ضع هذه احلوارات كما هي‬ ‫واكرث من حق!‬ ‫كان الزميل وال�صديق عكاب �سامل الطاهر هو �صاحب فكرة من دون رتو�ش عميقة برغم االنتقاالت والوثبات ال�سريعة‬ ‫وعنوان مقالة هاين وهيب (من ق�صر النهاية اىل الق�صر‬ ‫اجلمهوري) وق��د اخ�برين ه��اين بذلك قبل عيد اال�ضحى‬ ‫ب�شهر تقريبا عندما روى يل انه التقى بعكاب يف العامرية‬ ‫وان االخري اقرتح عليه كتابة مذكراته حتت عنوان (من‬ ‫ق�صر النهاية اىل الق�صر اجلمهوري)!‪.‬‬ ‫اع���رف اال���س��ت��اذ ه���اين وه��ي��ب ال���ن���داوي م��ن��ذ ن��ه��اي��ة عقد‬ ‫الت�سعينيات والتقيت ب��ه الول م��رة يف مكتب اال�ستاذ‬ ‫حميد �سعيد وكيل وزارة االعالم عندما كنت مكلفا بكتابة‬ ‫التاريخ لال�سرى العراقيني يف مع�سكرات اال�سر يف ايران‬ ‫وقد اكملته وطبعته الوزارة ونال اعجاب اال�سرى العائدين‬ ‫وكذلك علق عليه اال�ستاذ حميد �سعيد موجها كالمه لهاين‬ ‫وهيب ‪�( :‬صارلنه �سنوات ماخل�صنه كتابة تاريخ احلزب‬ ‫يف ال��ع��راق وا�ستاذ �شامل كمل تاريخ التنظيم احلزبي‬ ‫لال�سرى العراقيني يف ايران)!‪.‬‬ ‫ف�أيد اال�ستاذ هاين كالم ابو بادية واطرى على جهودي!‪.‬‬ ‫�شغل هاين وهيب مواقع �صحفية واعالمية كبرية منها‬ ‫رئي�س حترير القاد�سية‪ ،‬واخطر منا�صبه التي توالها هو‬ ‫ال�سكرتري االعالمي للرئي�س �صدام ح�سني يف ثمانينيات‬ ‫القرن املا�صي وابان احلرب العراقية – االيرانية ‪.‬‬ ‫تعمقت عالقتي ال�شخ�صية مع اال�ستاذ هاين بعد االحتالل‬ ‫االمريكي اجلائر للعراق عام ‪ 2003‬وكنت ازوره يف بيته‬ ‫ونتحاور ونتبادل االفكار واالراء يف االو�ضاع العراقية‬ ‫الراهنة او ن�ستعيد �شريط الذكريات للزمن املا�ضي‪.‬‬ ‫ويف عام ‪ 2015‬وبعدها كانت فكرتي ان ا�سجل لال�ستاذ‬ ‫هاين بع�ض ال�شذرات من الذكريات واالراء وبد�أنا امل�شروع‬ ‫على مراحل حتى عام ‪ ،2018‬وكان الرجل لالن�صاف يتابع‬ ‫ن�شاطاتي ال�صحفية ويقر�أ ما �أ�صدره من كتب وم�ؤلفات‬ ‫عن حقبة حكم البعث الثانية ‪ 2003-1968‬ويف مرات‬ ‫يختلف معي يف تقييم االحداث ومرات يتفق ك�أي كاتب حر‬ ‫ودميقراطي‪.‬‬

‫ب�ي�ن امل��ح��ط��ات ال��ت��ي عا�صرها‬ ‫وع��اي�����ش��ه��ا ف��ق��د ال ي��ج��د القارئ‬ ‫ع�لاق��ة ب�ي�ن ق�����راءة �شخ�صيات‬ ‫ب��ع��ي��دة ع���ن م��و���ض��وع البحث‬ ‫لكنها ترتبط ب�أحداث حقبة حكم‬ ‫البعث لي�ست معزولة عن �سرية‬ ‫عبداخلالق ال�سامرائي‪.‬‬ ‫حت������دث اال�����س����ت����اذ ه������اين عن‬ ‫�شخ�صيات كان لها دور يف تاريخ‬ ‫العراق ال�سيا�سي احلديث منها‬ ‫�صالح مهدي عما�ش وعبدالكرمي‬ ‫م�صطفى ن�����ص��رت وحت���دث عن‬ ‫معرفته االوىل ب�صدام ح�سني‬ ‫وذكريات العمل ال�سري والعلني‬ ‫م��ع��ه‪ ،‬ث��م ت��ط��رق بالتف�صيل اىل‬ ‫ناظم ك��زار �صديقه ورفيقه ال��ق��دمي و�سلط ال�ضوء على‬ ‫�شخ�صية ناظم وق�صة حماولته االنقالبية الفا�شلة‪ ،‬كما‬ ‫روى يل العالقة ب�ين ���ص��دام وعبداخلالق وكيف انتهى‬ ‫عبداخلالق اىل م�صريه امل���أ���س��اوي‪ ،‬وم��ن خ�لال ال�سياق‬ ‫التاريخي لالحداث ذكر وقائع عن �شخ�صيات ثانوية كان‬ ‫لها ب�صمة يف الذاكرة ‪..‬‬ ‫انقل للقارئ الكرمي الن�ص الكامل للحوار امل�سجل مع‬ ‫بع�ض الرتو�ش ‪:‬‬ ‫() نبدا اوال مع قريبك الفريق الركن �صالح مهدي عما�ش‬ ‫الذي كان يكرهه �صدام ح�سني ؟!‬ ‫ هو �صالح مهدي �صالح نا�صر عما�ش وولد �صالح مهدي‬‫عما�ش يف االعظمية يف حملة احلارة عام ‪ 1922‬فقد كان‬ ‫وال��ده مهدي عما�ش من اقاربي وك��ان جده �صالح نا�صر‬ ‫عما�ش قد رحل من الفحامة عام ‪ 1930‬و�سكن االعظمية‬ ‫ودخ��ل �صالح املدار�س االبتدائية والثانوية فيها ودخل‬ ‫الكلية الع�سكرية ع��ام ‪ 1944‬وت��خ��رج برتبة م�لازم عام‬ ‫‪1947‬ويف اخلم�سينات دخل كلية االركان وقد عمل طويال‬ ‫يف اال�ستخبارات الع�سكرية وكان من املتفوقني يف االركان‬ ‫وار���س��ل ع��ام ‪1956‬اىل ل��ن��دن يف دورة مل��دة �سنة وعني‬ ‫اواخر عام ‪ 1957‬معاونا للملحق الع�سكري يف وا�شنطن‬ ‫وبعد ث��ورة ‪ 14‬مت��وز ‪ 1958‬ع��اد اىل ال��ع��راق وعمل يف‬ ‫عما�ش ي�ستقبل مرت�ضى احلديثي يف مو�سكو‬

‫املحرر مع هاين وهيب‬

‫اال�ستخبارات الع�سكرية مبعية العقيد رفعت احلاج �سري‬ ‫مدير اال�ستخبارات الع�سكرية بعد الثورة وقد انتمى اىل‬ ‫حزب البعث العربي اال�شرتاكي يف وقت مبكر جدا عام‬ ‫‪1949‬او ‪1950‬م���ع يحيى يا�سني ال��ذي ا�صبح فيما بعد‬

‫ومرة اخرى ذكره‪ ،‬وقال عندما كان عما�ش رئي�سا ملجل�س‬ ‫التخطيط يف ال�سبعينات يقول ان (فردة الطمامة) حتوي‬ ‫(هلكد) بذرة فكيف عرفتها يا ابو هدى هل ح�سبت البذور‬ ‫يف بطن الطماطة ؟ كان ي�ستهزئ به ‪ ..‬يبدو يل �شخ�صيا ان‬

‫من اليمني حردان و�صدام وعما�ش وحماد �شهاب‬

‫رئي�س ديوان رئا�سة اجلمهورية وكان م�س�ؤوله احلزبي‬ ‫ف�ؤاد الركابي وكان هو ال�ضابط البعثي االول يف العراق‬ ‫وك��ان م�س�ؤوال عن املكتب الع�سكري اب��ان ث��ورة ‪� 8‬شباط‬ ‫‪1963‬وكان معه يف املكتب منذر الونداوي ورقي من رتبة‬ ‫مقدم ركن اىل فريق ركن ووزيرا للدفاع!‪.‬‬ ‫() قال يل معاذ عبدالرحيم انه هو ال��ذي ك�سب البكر اىل‬ ‫احلزب عندما كان يف ال�سجن ومعه البكر ولي�س عما�ش‬ ‫الذي ك�سبه ‪ ..‬انت ماذا تقول ؟‪.‬‬ ‫ ربطت �صداقة حميمة بني عما�ش والبكر وان مل يكن‬‫االخري وفيا مع عما�ش‪..‬‬ ‫انا تربطني بعما�ش قرابة‪ ،‬وعندما ح�صل االن�شقاق يف‬ ‫احلزب كان عما�ش يف م�صر وقتذاك!‬ ‫وي�ضيف اال�ستاذ هاين وهيب ‪:‬‬ ‫يف احدى لقاءات الرئي�س �صدام ح�سني بعد الثورة مع‬‫جمع قياديني قدامى من ثوار ‪� 8‬شباط بينهم حم�سن ال�شيخ‬ ‫را�ضي وعما�ش اي�ضا حتدث عما�ش عن تاريخه وقال كنت‬ ‫ع�ضوا يف املكتب الع�سكري او م�س�ؤول املكتب الع�سكري‪،‬‬ ‫ت�صدى ل��ه ���ص��دام وق��ال ل��ه‪ :‬ال ان��ت مل تكن م�س�ؤوال عن‬ ‫املكتب الع�سكري‪ ،‬ث��م ���س���أل حم�سن ال�شيخ را���ض��ي فقال‬ ‫حم�سن ل�صدام ح�سني ‪ :‬للتاريخ (هذا ما رواه يل حم�سن‬ ‫ال�شيخ را�ضي �شخ�صيا عندما ا�ست�ضفته يف بيتي بالفحامة‬ ‫وحتدث عن ذكرياته عن ثورة ‪� 8‬شباط وق�ص علينا ق�صة‬ ‫اللقاء مع �صدام وكيف انه �صحح املعلومات ل�صدام عن‬ ‫عما�ش ) ���س��ي��ادة الرئي�س ان �صالح م��ه��دي عما�ش كان‬ ‫م�س�ؤول املكتب الع�سكري وه��ذه حقيقة تاريخية‪ ،‬وانا‬ ‫اع��رف ه��ذه احلقيقة من خ�لال موقعي التنظيمي انذاك‪.‬‬ ‫ف�سكت �صدام!‪.‬‬ ‫() ما كان م�صريه بعد انقالب ‪ 18‬ت�شرين ‪1963‬؟‬ ‫ بعد ردة ‪ 18‬ت�شرين ابعد اىل القاهرة ‪..‬‬‫() هل كان له دور يف قمع حركات ال�شمال عام ‪1963‬؟‬

‫عما�ش كان ع�سكريا حمرتفا و�شاعرا وع�ضو قيادة بامتياز‬ ‫وع�ضو قيادتني قطرية وقومية عام ‪ 1963‬فكان متفوقا‬ ‫بالتنظيم احلزبي على �صدام الذي مل يكن يروق له من هو‬ ‫اقدم منه حزبيا!‪.‬‬ ‫() وكيف كانت عالقته مع البكرر ؟‬ ‫ البكر �صديق عما�ش وهما اللذان ا�صدرا بيانا يوم ‪13‬‬‫ت�شرين الثاين عندما نزل احلر�س القومي اىل ال�شوارع‬ ‫وفيه نداء للبعثيني وقر�أه عما�ش ب�صوته من دار االذاعة‬ ‫وك���ان برفقته اخ��ي��ه ب��ره��ان وق���ال ع��م��ا���ش بالن�ص ايها‬ ‫املنا�ضلون البعثيون ارج��ع��وا اىل عالقاتكم الرفاقية‬ ‫ال�صميمة وهي التي �صنعت ثورة الرابع ع�شر من رم�ضان‬ ‫وبعد هذا النداء بقي الو�ضع على حاله متارجحا اىل ان‬ ‫ا�ستغله عبدال�سالم عارف ونفذ ردته يف يوم ‪ 18‬ت�شرين‬ ‫ال��ث��اين ‪..1963‬يف ال��ي��وم االول ل��ل��ردة ابعد عما�ش اىل‬ ‫القاهرة وبقي فيها اىل عام ‪ 1966‬ثم عاد يف عهد وزارة‬ ‫ناجي طالب الذي كان �صديقه وح�ضر عما�ش اىل الق�صر‬ ‫اجلمهوري و�سجل ا�سمه يف �سجل الت�شريفات ون�شر اخلرب‬ ‫يف ال�صحف العراقية اواخر �صيف ‪ 1966‬وقبل ذلك ذهب‬ ‫اىل دم�شق عندما عاد من القاهرة واراد مقابلة �صالح جديد‬ ‫ورف�ض االخري مقابلته لأنه يعترب من العنا�صر اليمينية يف‬ ‫احلزب واعطوه بيانات حزبية وبيانا ت�ضمن ف�صل اع�ضاء‬ ‫قيادة قطر العراق ود�سوها يف حقيبته ومل يكن يعرف ما‬ ‫يف هذه املن�شورات والبيان فكانت مغلقة وهو فتحها حال‬ ‫و�صوله بغداد فوجد فيها ق��رار الف�صل واذي��ع القرار يف‬ ‫نف�س الليلة من اذاعة دم�شق ون�شرت يف ال�صحف العراقية‬ ‫ومنها �صحيفة املنار ل�صاحبها عبدالعزيز بركات وكنت‬ ‫طالبا يف كلية الهند�سة انذاك عندما قر�أت البيان من�شورا‬ ‫يف �صحيفة املنار ‪ ..‬وعندما رجع عما�ش اىل العراق بدا‬ ‫يزاول عمله احلزبي مع البكر و�صدام!‪.‬‬ ‫البقية يوم االربعاء املقبل‬


‫‪6‬‬

‫عربي ودولي‬

‫االثنني املوافق ‪ 10‬من ايلول ‪ 2018‬العدد ‪ 4136‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬ ‫‪Monday ,10 September. 2018 No. 4136 Year 15‬‬

‫وا�شنطن بو�ست‪:‬‬ ‫كو�شرن قد يكون �صاحب املقال الذي �أغ�ضب ترامب‬

‫الأمن اجلزائري مينع تظاهرة �ضد والية خام�سة لبوتفليقة‬

‫اعتقلت ال�سلطات اجلزائرية عددا من �أن�صار‬ ‫حركة “مواطنة” تظاهروا مبدينة ق�سنطينة‬ ‫(‪ 450‬كلم �شرقي العا�صمة) للمطالبة بعدم‬ ‫تر�شح الرئي�س عبدالعزيز بوتفليقة لوالية‬ ‫خام�سة‪.‬ورغم تو�سع جبهة املواالة الداعمة‬ ‫ل��ب��وت��ف��ل��ي��ق��ة �إىل ال��ع�����ش��رات م���ن الأح�����زاب‬ ‫واجلمعيات واملنظمات الأهلية والنقابات‪،‬‬ ‫�إال �أن ال�سلطة مل تت�ساهل مع حترك حمدود‬

‫حلركة “مواطنة” التي تبدي عزمها على‬ ‫ال��ذه��اب بعيدا يف ت�سويق مواقفها‪ ،‬وفك‬ ‫العزلة ال�شعبية والإعالمية امل�ضروبة عليها‬ ‫منذ الإعالن عن ميالدها يف الأ�سابيع املا�ضية‪.‬‬ ‫ويعد هذا الن�شاط الثاين للحركة‪ ،‬حيث �سبق‬ ‫لنا�شطيها وقيادييها �أن تعر�ضوا للمنع خالل‬ ‫الوقفة االحتجاجية التي نظموها يف �ساحة‬ ‫ال�شهداء بو�سط العا�صمة منذ �أ�سابيع‪ ،‬حيث‬

‫مت توقيف عدد من النا�شطني وال�سيا�سيني‪،‬‬ ‫وجت��ري��ده��م م��ن خمتلف و���س��ائ��ل االت�صال‬ ‫والت�صوير‪ ،‬بغية احل ّد من ن�شر وبث الن�شاط‬ ‫يف من�صات التوا�صل االجتماعي‪.‬وانبثقت‬ ‫احل��رك��ة املكونة م��ن ق��ادة �أح���زاب �سيا�سية‬ ‫ونا�شطني و�شخ�صيات م�ستقلة‪ ،‬عما كان‬ ‫ي��ع��رف بـ”تن�سيقية احل���ري���ات واالنتقال‬ ‫الدميقراطي”‪ ،‬فبعد تفكك التكتل املعار�ض‬ ‫لل�سلطة ب�سبب م�����ش��ارك��ة الإ���س�لام��ي�ين يف‬ ‫االنتخابات الت�شريعية واملحلية التي جرت‬ ‫يف ال�����س��دا���س��ي ال��ث��اين م��ن ال��ع��ام املا�ضي‪،‬‬ ‫توجه ن�شطاء �سيا�سيون �إىل �إط�لاق حركة‬ ‫“مواطنة”‪ ،‬كتنظيم مدين ي�ضم يف �صفوفه‬ ‫�أح��زاب��ا معار�ضة و�أك��ادمي��ي�ين وحقوقيني‬ ‫و�إعالميني و�شخ�صيات م�ستقلة‪ ،‬كرئي�س‬ ‫احلكومة ال�سابق �أحمد بن بيتور‪.‬ومل تت�أخر‬ ‫احلركة منذ الإع�لان عن ميالدها يف ت�أكيد‬ ‫رف�ضها املطلق للوالية الرئا�سية اخلام�سة‬ ‫لبوتفليقة‪ ،‬ودع��ت��ه �إىل “عدم االن�صياع‬ ‫ل��رغ��ب��ات املحيطني به”‪ ،‬ال��ذي��ن و�صفتهم‬ ‫بـ”القوى االن���ت���ه���ازي���ة والو�صولية”‪.‬‬

‫م�صرف الرافدين‪ /‬الق�سم القانوين‬ ‫�شعبة التنفيذ وبيع العقارات املرهونة‬ ‫(احل�شد ال�شعبي ال�سند الظهري جلي�شنا البا�سل)‬

‫بيونغ يانغ مل تعد "ت�ستعر�ض" كل ع�ضالتها‬ ‫يف العرو�ض الع�سكرية‬ ‫نظمت ك��وري��ا ال�شمالية ام�س الأح���د عر�ضا ع�سكريا‬ ‫مبنا�سبة الذكرى ال�سبعني لت�أ�سي�سها مب�شاركة �آالف‬ ‫اجلنود‪ ،‬لكنها امتنعت عن عر�ض �صواريخ بالي�ستية‬ ‫ع��اب��رة ل��ل��ق��ارات ُفر�ضت عليها عقوبات دول��ي��ة ب�سبب‬ ‫ب��رام��ج تطويرها‪.‬وحر�ص الزعيم ال��ك��وري ال�شمايل‬ ‫كيم جونغ �أون على الرتكيز على �صداقته مع ال�صني‬ ‫برفعه يد موفد الرئي�س �شي جينبينغ لتحية احل�شد بعد‬ ‫العر�ض الع�سكري‪.‬وحتتفل كوريا ال�شمالية يف التا�سع‬ ‫من ايلول‪�/‬سبتمرب بت�أ�سي�س جمهورية كوريا ال�شعبية‬ ‫الدميوقراطية‪ ،‬وهو ا�سمها الر�سمي‪ ،‬يف ‪ .1948‬وكانت‬ ‫هذه الدولة ال�شيوعية ولدت من تق�سيم �شبه اجلزيرة‬ ‫باتفاق بني وا�شنطن ومو�سكو قبل ثالث �سنوات يف‬ ‫الأيام الأخرية من احلرب العاملية الثانية‪.‬وعادة ما ي�شكل‬ ‫�إحياء ذكرى الأحداث الكربى حمطات �أ�سا�سية يف جدول‬

‫�شركة غاز اجلنوب‬ ‫( �شركةعامة)‬ ‫الق�ســـم القانونــــي‬

‫ترى �صحيفة “وا�شنطن بو�ست”‪� ،‬أن جاريد كو�شرن �صهر الرئي�س‬ ‫الأمريكي دونالد ترامب‪ ،‬قد يكون هو نف�سه كاتب املقال الغام�ض‬ ‫يف �صحيفة “نيويورك تاميز” ال��ذي ت�ضمن انتقادات حادة‬ ‫لوالد زوجته‪ .‬وقال الكاتب يف ال�صحيفة ديفيد فون دريل ام�س‬ ‫الأحد‪� ،‬إن كو�شرن و�إيفانكا زوجته هما �أكرث من ي�سعى لتعديل‬ ‫�سلوك الرئي�س دونالد ترامب‪ ،‬ووق��ف �شطحاته داخ��ل البيت‬ ‫الأبي�ض‪ .‬كو�شرن و�إيفانكا زوجته هما �أكرث من ي�سعى لتعديل‬ ‫�سلوك الرئي�س دونالد ترامب‪ ،‬ووق��ف �شطحاته داخ��ل البيت‬ ‫الأبي�ض وقال ديفد فون دريل يف “وا�شنطن بو�ست” انه يتفق‬ ‫مع املراهنني‪ ،‬و�أنه لو كان مكان كو�شرن لكتب ذلك املقال‪.‬ويدلل‬ ‫الكاتب على ذلك ب�أ�سباب عدة‪ ،‬بينها �أن �أكرث من جاهد من �أع�ضاء‬ ‫�إدارة ترامب لكبح جماح الرئي�س‪ ،‬وتطويق انفالتاته هما كو�شرن‬ ‫و�إيفانكا‪ ،‬كما �أن الفكرة الرئي�سة التي حواها ذاك املقال هي �أن‬ ‫الرئي�س جمنون‪ ،‬و�أن وجود �أ�شخا�ص طيبني داخل الإدارة من‬ ‫حوله �أمر جيد‪ ،‬بالإ�ضافة �إىل �أن كون كو�شرن هو الفاعل‪ ،‬يجيب‬ ‫عن ال�س�ؤال الذي يطرحه كثريون‪ :‬ملاذا ال ي�ستقيل هذا الوطني‬ ‫الغيور من هذه الإدارة؟ وبالطبع ف�إن الوحيد الذي ال ي�ستطيع‬ ‫�أن ي�ستقيل هو كو�شرن‪� ،‬إذ ال ميكن �أن يرتك والده بامل�صاهرة‬ ‫وحده يف هذا امل�ستنقع‪ .‬و�أ�ضاف فون دريل �إن من كتب املقال‬ ‫�سي�ستفيد كثريا‪ ،‬عندما ينزع عنه القناع‪ ،‬و�سيكون البطل امل�ؤهل‬ ‫العدد ‪1771/6/3‬‬ ‫التاريخ ‪2018/6/21‬‬

‫املديرية العامة مل�شاريع نقل الطاقة الكهربائية‬

‫تنويــــه‬

‫ن�ش َر يف �صحيفتنا بالعدد ‪ 4127‬يف ‪2018/8/30‬‬ ‫اعالن املناق�صة املرقمة‪ /‬النقليات واخلدمات ‪/15‬‬ ‫ن��ت‪ 2018/‬والعائدة اىل املديرية العامة مل�شاريع‬ ‫نقل الطاقة الكهربائية مت تعديل الفقرة (رابعا‪)1/‬‬ ‫من ال�شروط التجارية للمناق�صة امل��ذك��ورة �أعاله‬ ‫لتكون مدة تنفيذ املناق�صة لغاية (‪)2018/12/31‬‬ ‫بدال من (‪ )6‬ا�شهر‪.‬‬ ‫لذا اقت�ضى التنويه‬

‫وزارة النفط‬ ‫�شركة ناقالت النفط العراقية‬

‫م‪ /‬اعالن متديد مزايدة‬

‫اىل‪ /‬املدين انت�صار ح�سني �شاطي عنوانه‪ /‬ال�شعب‪ /‬ال�ضباط م‪ 339/‬ز‪ 5‬د‪140‬‬ ‫الكفيل طارق �سامي علي عنوانه‪ /‬ال�شعب‪ /‬م ‪ 331‬ز‪ 90‬د‪14‬‬ ‫الكفيل اميان زمام عنوانه‪ /‬الدورة م‪ 840/‬ز‪ 6‬د ‪25‬‬

‫الأعمال ال�سيا�سي لكوريا ال�شمالية‪ .‬وهي متثل فر�صة‬ ‫لعر�ض �آخر املعدات‪.‬لكن املبالغة يف عر�ض الع�ضالت‬ ‫كان ميكن �أن ي�ضر باجلهود الدبلوما�سية اجلارية بعد‬ ‫اللقاء بني كيم جونغ �أون والرئي�س الأمريكي دونالد‬ ‫ترامب يف �سنغافورة يف حزيران‪/‬يونيو وقبل ثالث‬ ‫قمة مع الرئي�س ال��ك��وري اجلنوبي م��ون ج��اي ان يف‬ ‫بيونغ يانغ يف منت�صف ايلول‪�/‬سبتمرب‪.‬وبعد ‪ 21‬طلقة‬ ‫مدفعية‪ ،‬مرت ع�شرات من وحدات امل�شاة يف �ساحة كيم‬ ‫اي��ل �سونغ بع�ضها م��زود بنظارات للر�ؤية الليلية �أو‬ ‫بقاذفات �صواريخ م�ضادة للدروع (�آر بي جي)‪� ،‬أمام كيم‬ ‫جونغ �أون حفيد م�ؤ�س�س كوريا ال�شمالية والثالث الذي‬ ‫يحكم البالد من �أفراد هذه العائلة‪.‬وقد جل�س بالقرب منه‬ ‫على املن�صة يل جان�شو �أحد الأع�ضاء ال�سبعة يف اللجنة‬ ‫الدائمة للمكتب ال�سيا�سي للحزب ال�شيوعي ال�صيني‪.‬‬

‫لبدء مرحلة جديدة لأ�سرة ترامب‪ ،‬يعود فيها جاريد و�إيفانكا �إىل‬ ‫نيويورك‪ ،‬وي�ست�أنفان ال�صعود �إىل قمة جمتمع مانهاتن‪.‬وكان‬ ‫ت��رام��ب هاجم ب�شدة‪ ،‬الأرب��ع��اء املا�ضي‪� ،‬صحيفة “نيويورك‬ ‫تاميز” بعد ن�شرها مقا ًال دون �أن تذكر ا�سم كاتبه‪.‬وجاء يف املقال‬ ‫ان “ال�سلوك غري الأخ�لاق��ي لرتامب وال�سلوك ال��ذي يت�ضمن‬ ‫ت�شدقات متكررة‪ ،‬واتخاذ ق��رارات غري مدرو�سة ودومن��ا �إملام‬ ‫بالأمور‪ ،‬ومتهورة �أحيان ًا‪� ،‬أ�سفرت عن رئا�سة ثنائية امل�سار”‪.‬‬

‫م‪ /‬انــــذار‬

‫نظر ًا لعدَم قيامكم بت�سديد مبلغ الدين امل�ستحق بذمتكم بالتكافل والت�ضامن عن (القر�ض) املمنوح‬ ‫للمدين �أعاله والبالغ (‪ )45.515.506‬دينار (خم�سة واربعون مليون وخم�سمائة وخم�سة ع�شر‬ ‫الف وخم�سمائة و�ستة دينار) وامللزمني بدفعه اىل م�صرفنا وا�ستنادا اىل املادة الثالثة من قانون‬ ‫حت�صيل الديون احلكومية رقم ‪ 56‬ل�سنة ‪ 1977‬ف�إين وح�سب ال�صالحية املمنوحة يل مبوجب املادة‬ ‫الثانية من القانون �أعاله انذركم بوجوب ت�سديد مبلغ الدين امل�شار اليه �أعاله مع الفوائد املرتتبة‬ ‫عليه خالل ع�شرة �أيام اعتبارا من اليوم التايل لتبلغكم باالنذار وبعك�سه ف�سوف تتخذ الإجراءات‬ ‫القانونية الالزمة وفقا لأحكام املادة اخلام�سة الفقرة (‪ )1‬من القانون املذكور وذلك بو�ضع �إ�شارة‬ ‫احلجز التنفيذي على اموالكم املنقولة والغري املنقولة وذلك لتح�صيل مبلغ الدين ولقد اعذر من‬ ‫انذر‪ ..‬مع التقدير‪.‬‬ ‫مت انتقالها اىل الدار املذكور �أعاله وتبني ان املطلوب تبليغها ال ت�سكن هذا العنوان بل ي�سكن بد ًال‬ ‫منها ح�سن علوان ح�سن وعليه �شرحت ذلك‪.‬‬ ‫ن�ضال يحيى جمعة‬

‫تعلنُ �شركة ناقالت النفط العراقية الكائنة يف الب�صرة عن متديد اعالن بيع‬ ‫املواد املدرجة تفا�صيلها ادناه يف املزايدة العلنية (للمرة الثانية) ملدة (‪)15‬‬ ‫يوم تبد�أ من اليوم التايل لن�شر االع�لان يف اجلريدة الر�سمية وفق قانون‬ ‫بيع وايجار اموال الدولة رقم ‪ 21‬ل�سنة ‪ 2013‬ال�ساعة العا�شرة �صباحا ويف‬ ‫حالة م�صادفة يوم املزايدة املذكور عطلة ر�سمية يعترب اليوم الذي يلي العطلة‬ ‫موعدا الج��راء املزايدة فعلى الراغبني بال�شراء احل�ضور باملكان والزمان‬ ‫املعينني م�ستح�صبني معهم التامينات البالغة (‪ )180.000‬مائة وثمانون الف‬ ‫دينار عراقي للمواد املدرجة تفا�صيلها ادناه ب�صك م�صدق من احد امل�صارف‬ ‫احلكومية املعتمدة لأم��ر ال�شركة وبا�سم امل�شرتي ح�صرا وهوية االحوال‬ ‫املدنية وبطاقة ال�سكن وب��راءة الذمة من ال�ضريبة ويتحمل من تر�سو عليه‬ ‫املزايدة اجور الن�شر االعالن واجور خزن بن�سبة (‪ )2/1‬ن�صف باملئة عن كل‬ ‫يوم ت�أخري ملدة (‪ )30‬ثالثون يوم واية م�صاريف اخرى علما ان البيع خا�ضع‬ ‫لك�سر القرار ملدة (خم�سة ايام) اعتبارا من تاريخ االحالة‪.‬‬

‫املدير العام‬

‫مديرة �شعبة التنفيذ وبيع العقارات املرهونة‬

‫جامعة بغداد‪ /‬كلية الهند�سة اخلوارزمي‬

‫م‪ /‬اعالن (املرة الثانية)‬

‫م‪�/‬إعادة �إعالن مناق�صة حملية (رقم ‪)2018/3‬‬

‫ي�س ّر �شركة غاز اجلنوب (�شركة عامة) اعادة اعالن املناق�صة املحلية ادناه فعلى الراغبني باال�شرتاك من ال�شركات املقاولة‬ ‫املتخ�ص�صة ممن تنطبق عليهم �شروط اال�شرتاك احل�ضور اىل مقر ال�شركة –الق�سم القانوين– ب�صرة خور الزبري –‬ ‫للح�صول على ال�شروط واملوا�صفات وان اخر موعد لقبول العطاءات هو ال�ساعة الثانية ع�شر من يوم الغلق املذكور ادناه‬ ‫ويتحمل من تر�سو عليه املناق�صة �أجور ن�شر الإعالن وان الدائرة غري ملزمة بقبول �أوط�أ العطاءات ‪.‬‬ ‫رقم وا�سم املناق�صة‬ ‫‪� ( 2018 /3‬شراء �سيارات )‬

‫ثمن �شراء الوثيقة القيا�سية‬ ‫‪ 200,000‬دينار عراقي‬

‫مبلغ التامينات االولية‬

‫تاريخ الغلق‬ ‫‪2018/9/30‬‬ ‫يوم االحد ال�ساعة (‪ )12‬ظهرا‬

‫‪19,160,000‬‬ ‫دينار عراقي‬

‫ويكون التقدمي على املناق�صة وفق ال�شروط التالية ‪:‬‬ ‫‪� -1‬شراء الوثيقة القيا�سية بكافة اق�سامها (الن�سخة الورقية والن�سخة االلكرتونية ب�صيغة ‪ )pdf‬من الق�سم القانوين‬ ‫باال�ضافة اىل ت�سليم ن�سخة من الق�سم الرابع واخلا�ص با�ستمارات العطاء ب�صيغة ‪. word‬‬ ‫‪-2‬يتم ملء الق�سم الرابع امل�شار اليه اعاله من قبل مقدم العطاء ثم تقدم ورقيا بعد ختمها باخلتم احلي اخلا�ص بال�شركة‬ ‫املقدمة للعطاء مع الوثائق املكونة للعطاء وت�شمل (ر�سالة العطاء وملحق العطاء ‪ ,‬اجلداول الكاملة املطلوبة والنماذج‬ ‫املطلوبة وفق الق�سم الرابع من الوثيقة القيا�سية وجداول الكميات امل�سعرة مبوجب املواد (‪ )14,12‬من التعليمات ملقدمي‬ ‫العطاءات ‪� ,‬ضمان العطاء مبوجب املادة ‪ 19‬من التعليمات ملقدمي العطاءات)‪.‬‬ ‫‪ -3‬تقدمي الت�أمينات االولية ب�صك م�صدق او خطاب �ضمان ال تقل نفاذيته عن ثالثة �أ�شهر وبا�سم مقدم العطاء وترفق مع‬ ‫العطاء التجاري على ان يكون (ال�صك امل�صدق او خطاب ال�ضمان) �صادر من م�صرف عراقي معتمد‪.‬‬ ‫‪-4‬تثبيت ا�سعار الفقرات رقما وكتابة مع التوقيع على كل �صفحة من �صفحات العطاء‪.‬‬ ‫‪-5‬ال تقبل اي تغيريات او حتفظات او ا�شرتاطات من املقاول تتعار�ض مع املوا�صفات املطلوبة ‪.‬‬ ‫‪-6‬تقدمي (�شهادة ت�أ�سي�س ال�شركة م�صادق عليها من وزارة التجارة ‪ ,‬هوية ت�صنيف ال�شركات املقاولة نافذة املفعول‪ ,‬وتقدمي‬ ‫احل�سابات اخلتامية لل�شركة ‪ ,‬براءة ذمة من الهيئة العامة لل�ضرائب‪ ,‬اجازة ممار�سة االعمال ‪ .‬االعمال املماثلة امل�ؤيدة من‬ ‫جهات التعاقد) واي وثائق اخرى مت الن�ص عليها يف ورقة بيانات العطاء التي ت�ؤكد ا�ستمرار اهلية مقدم العطاء مبوجب‬ ‫املادة (‪ )17‬من تعليمات مقدمي العطاءات او وثائق الت�أهيل الالحق مبوجب اال�ستمارات املدرجة يف الق�سم الرابع للتحقق‬ ‫من اهلية مقدم العطاء‪.‬‬ ‫‪-7‬على املقاول التقيد مبدة االجناز وبعك�سه حتت�سب غرامة تاخريية عن كل يوم تاخري وفقا للمعادلة املذكورة بالوثيقة‬ ‫القيا�سية (ال�شروط اخلا�صة للعقد)‪.‬‬ ‫‪–8‬لل�شركة احلق يف اهمال اي عطاء يف حالة وجود االخطاء يف اال�سعار واحلك وال�شطب والت�صحيح والتعديل حتى وان‬ ‫كان املتقدم اوط�أ اال�سعار يف املناف�سة‪.‬‬ ‫‪ -9‬لل�شركة احلق بالغاء املناق�صة ويعاد ثمن �شراء العطاء فقط اىل مقدم العطاء دون مطالبته باي تعوي�ضات اخرى‪.‬‬ ‫‪ -10‬تو�ضع العطاءات يف ظرف مغلف وخمتوم بختم ال�شركة وي�ؤ�شر عليه رقم وا�سم املناق�صة مع تثبيت العنوان وت�سلم‬ ‫العطاءات اىل �سكرتري جلنة فتح العطاءات يف ق�سم العالقات والإعالم‪.‬‬ ‫املدير العام‬ ‫موقع ال�شركة االلكرتوين ‪www.sgc.oil.gov.iq /‬‬

‫حيان عبد الغني عبد الزهرة‬ ‫رئي�س جمل�س االدارة‬

‫تعلنُ عمادة كلية الهند�سة اخلوارزمي‪ /‬جامعة بغداد عن وجود مزايدة علنية‬ ‫ل�سنة ‪ 2018‬لإيجار املوقع املدرج تفا�صيله يف ادناه عدد واحد وفق ًا الحكام قانون‬ ‫بيع وايجار �أموال الدولة رقم (‪ )21‬ل�سنة ‪ 2013‬فعلى الراغبني باال�شرتاك يف‬ ‫املزايدة العلنية التي �ستجري ال�ساعة العا�شرة �صباحا من اليوم الثالثاء املوافق‬ ‫‪ 2018/9/25‬جلب التامينات القانونية البالغة (‪ )%20‬من القيمة املقدرة لبدل‬ ‫االيجار وكذلك امل�ستم�سكات ال�شخ�صية مراجعة عمادة كلية الهند�سة اخلوارزمي‪/‬‬ ‫ال�شعبة املالية الكائنة يف اجلادرية للح�صول على �شروط اال�شرتاك باملزايدة‬ ‫العلنية لقاء مبلغ قدره (‪ )100.000‬مائة الف دينار غري قابلة للرد ويتحمل من‬ ‫تر�سو عليه املزايدة �أج��ور ن�شر الإع�لان والداللية البالغة (‪ )%2‬من قيمة العقد‬ ‫وللمزيد من املعلومات بالإمكان مراجعة املوقع االلكرتوين للكلية‪.‬‬ ‫الكلية او املعهد او املركز‬

‫املوقع‬

‫جن�س املال‬

‫نوعه وحدوده واو�صافه‬

‫م�شتمالته وم�ساحته‬

‫كلية الهند�سة اخلوارزمي‬

‫اجلادرية‬

‫غري منقول‬

‫م�ساحة من الأر�ض الن�شاء‬ ‫�ساحة وقوف ال�سيارات‬

‫‪2660‬م‪ 2‬وبابعاد‬ ‫(‪38‬م×‪70‬م)‬

‫�شركة غاز اجلنوب‬ ‫الق�سم القانوين‬

‫اعالن متديد موعد غلق املناق�صة املحلية رقم ‪2018/2‬‬

‫يكون موعد غلق املناق�صة املحلية رقم ‪( 2018/2‬ان�شاء مهابط‬ ‫طائرات يف املعمل القدمي وجممع اخلزن والت�صدير) يوم االحد‬ ‫‪ 2018/9/16‬ال�ساعة (‪ )12‬ظهر ًا بد ًال من يوم االحد ‪2018/9/9‬‬ ‫ويتحمل من تر�سو عليه املناق�صة اجور ن�شر االعالن‪.‬‬ ‫املدير العام‬ ‫رئي�س جمل�س االدارة‬ ‫حيان عبدالغني عبدالزهرة‬


‫| اسرة |‬

‫االثنني املوافق ‪ 10‬من ايلول ‪ 2018‬العدد ‪ 4136‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬ ‫‪Monday ,10 September. 2018 No. 4136 Year 15‬‬

‫مدير املكتب السياسي للسيد مقتدى الصدر لـ‬

‫‪5‬‬

‫‪:‬‬

‫م�ستعدون لدعم ومترير م�شروع قانون مكافحة العنف الأ�سري‬ ‫رجاء حميد رشيد‬ ‫�أكد مدير املكتب ال�سيا�سي لل�سيد مقتدى ال�صدر ال�سيد‬ ‫�ضياء اال�سدي ا�ستعداده الكامل لدعم وم�ساندة احلملة‬ ‫اخلا�صة مب�شروع قانون مكافحة العنف الأ�سري ‪ ،‬جاء‬ ‫ذلك خالل االجتماع النقا�شي الذي عقد يف مقر املكتب‬ ‫ال�سيا�سي لل�سيد مقتدى ال�صدر الكائن يف بغداد الذي‬ ‫نظمته جمعية ن�ساء بغداد �إح��دى منظمات املجتمع‬ ‫املدين �ضمن حملة ( ‪� #‬أ�سرتنا _ نحميها ) كمحاولة‬ ‫لك�سب ت�أييده ودخوله منا�صر يف احلملة لتعزيزها‬ ‫وتقويتها با�ستثمار ما ميلكه من طاقة م�ؤثرة على بقية‬ ‫الكتل والأح��زاب ال�سيا�سية وبالتايل خلق �ضغط على‬ ‫الدورة الربملانية اجلديدة لتمريره باعتباره من �أ�صحاب‬ ‫القرار امل�ؤثرين وميثل كتلة حزبية كبرية ح�صلت على‬ ‫�أعلى الأ�صوات يف الدورة االنتخابية اجلديدة �ضمن‬ ‫(���س��ائ��رون) التي تتمتع بقاعدة جماهريية و�شعبية‬ ‫وا�سعة يف العراق من امل�ؤيدين واملحبني لل�سيد مقتدى‬ ‫ال�صدر‪.‬‬ ‫هذا وقدمت رئي�سة امل�شروع يف جمعية ن�ساء بغداد‬ ‫املحامية ر�شا خالد ن�سخة من م�سودة القانون لل�سيد‬ ‫اال�سدي م�ستعر�ضة �أعمال اجلمعية اخلا�صة بقانون‬ ‫مكافحة العنف الأ���س��ري منذ ع��ام ‪ 2015‬م��ن خالل‬

‫قيامها بحمالت يف اجلامعات مع الأ�ساتذة والطالب‬ ‫ويف الوزارات العراقية ‪� ،‬إ�ضافة لإعداد وبث احللقات‬ ‫الإذاعية يف الراديو والإع�لام وامل�ؤمترات ال�صحفية‬ ‫والزيارات امليدانية واالجتماعات التي مت عقدها يف‬ ‫جمل�س النواب العراقي وغريها من الأن�شطة واملبادرات‬ ‫املنفذة ‪ ،‬كما مت عر�ض املبادرات واجلهود التي بذلتها‬

‫ما حتتاجني معرفته عن �سن الي�أ�س‪ ..‬هبات �ساخنة و�أكرث‬

‫عندما تقرتب ال�سيدات من �سنّ الي�أ�س (عند عمر‬ ‫الـ‪� 50‬سنة تقريب ًا)‪ ،‬تبد�أ الدورة ال�شهرية باالنقطاع‬ ‫تدريج ًا‪ .‬وت�صبح اله ّبات الباردة وال�ساخنة ترافق‬ ‫ال�سيدة خالل �أ ّيامها‪� .‬أ ّما على ال�صعيد ال�صحي‪ ،‬فرت ّقق‬ ‫العظام وامل�شكالت القلبية ونوبات �ضيق النف�س‪...‬‬ ‫تكون يف الغالب من ن�صيب ال�سيدات اللواتي و�صلن‬

‫�إىل �سنّ الي�أ�س‪ .‬وتهرع ال�سيدات عند الأطباء الذين‬ ‫يعاجلون تلك الأع��را���ض ويخ ّففون من ح��دّة "�سنّ‬ ‫الي�أ�س" عرب �إعطاء الهرمون املنا�سب كدواء فعّال‪.‬‬ ‫ولكنّ احلالة النف�س ّية للمر�أة يف �سنّ الي�أ�س تتدهور‬ ‫والثقة بالنف�س تنخف�ض وحاالت الإكتئاب تظهر‪...‬‬ ‫فما هي العوار�ض النف�سية التي ميكن �أن تظهر؟‬ ‫وكيف ميكن �أن ت�صل املر�أة �إىل هذه املرحلة التي ال‬ ‫مف ّر منها بدون "م�شكالت" نف�س ّية؟ وكيف ميكن لها‬ ‫�أن ت�ساعد نف�سها خالل �سنّ الي�أ�س؟‬ ‫عندما تبلغ امل��ر�أة العقد اخلام�س من عمرها‪ ،‬تظهر‬ ‫عندها عوار�ض �سن الي�أ�س‪ .‬فتنخف�ض يف ج�سمها‬ ‫م�ستويات هرمون الإ�سرتوجني والربوجي�سرتون‪،‬‬ ‫وب��ال��ت��ايل ي��ت��وق��ف املبي�ض (ت��دري��ج�� ًا) ع��ن �إط�ل�اق‬ ‫البوي�ضات‪ .‬وميكن اعتبار �أنّ املراة دخلت �سن الي�أ�س‬ ‫عندما تتوّ قف العادة ال�شهرية كلي ًا عندها‪.‬‬ ‫ويف خم ّيلة معظم الن�ساء‪� ،‬أنّ �سن الي�أ�س مقرون‬ ‫ب��ن��وب��ات ب��ك��اء م���ن دون ���س��ب��ب م��ع�ّيننّ �أو نوبات‬ ‫متالحقة لله ّبات ال�ساخنة‪ ،‬وطبع ًا عوار�ض �أخرى‬ ‫جتعل امل��ر�أة "م�صدومة" وخائفة من هذه املرحلة‪.‬‬ ‫ول��ك��نّ احل��ق��ي��ق��ة ه��ي �أنّ ن�����س��ا ًء ك��ث�يرات (بح�سب‬ ‫درا���س��ة يف جامعة كولومبيا الأم�يرك��ي��ة) �أي نحو‬ ‫ّ‬ ‫‪ %51‬منهنّ‬ ‫يتخطني هذه املرحلة بال �أع��را���ض‪ .‬لذا‬ ‫لي�س القلق واخل��وف امل�سبق واعتبار تلك املرحلة‬ ‫"مرحلة م�ؤملة" لل�سيدات �سوى من ن�سج اخليال‪.‬‬

‫وزارة النقل‬ ‫ال�شركة العامة الدارة النقل اخلا�ص‬ ‫الق�سم‪ :‬ق�سم االمالك والعقارات‬

‫اعالن رقم (‪)11058‬‬

‫بالنظر لعدم ح�صول راغب‬

‫ُ‬ ‫تعلن ال�شركة العامة لإدارة النقل اخلا�ص عن اجراء مزايدة علنية لت�أجري‬ ‫امل�شيدات املدرجة �أدن��اه يف حمافظة (املثنى) يف اليوم (اخلام�س ع�شر)‬ ‫تبد�أ اعتبارا من اليوم التايل لن�شر االعالن وفقا لقانون بيع وايجار اموال‬ ‫الدولة املرقم (‪ )21‬ل�سنة ‪ 2013‬وال�شروط التي ميكن احل�صول عليها من‬ ‫ق�سم ال�شركة اعاله لقاء مبلغ (‪ )5000‬دينار غري قابلة للرد‪ .‬فعلى الراغبني‬ ‫احل�ضور يف ال�ساعة احلادية ع�شر يف ق�سم ال�شركة يف حمافظة (املثنى)‬ ‫على ان يقدم املزايد كتاب ي�ؤيد براءة ذمته من ال�ضريبة معنون اىل (ال�شركة‬ ‫العامة الدارة النقل اخلا�ص) وهوية االح��وال املدنية و�شهادة اجلن�سية‬ ‫او (البطاقة الوطنية املوحدة) وبطاقة ال�سكن (الن�سخ اال�صلية) وبدفع‬ ‫التامينات القانونية البالغة ‪ %20‬م�ضروبا يف عدد �سنني العقد ب�صك م�صدق‬ ‫وكذلك يتحمل الناكل فرق البدلني يف عدد �سنني العقد ويف حالة م�صادفة‬ ‫موعد املزايدة عطلة ر�سمية جتري املزايدة يف اليوم التايل‪.‬‬ ‫ا�سم العقار‬ ‫ت‬ ‫‪1‬‬ ‫ك�شك رقم (‪ )1‬يف مر�آب الرميثة‬ ‫‪ 2‬حمل رقم‪10/‬م‪ 1‬يف مر�آب ال�سماوة املوحد‬

‫التامينات‬ ‫‪ 270.000‬الف دينار‬ ‫‪ 250.000‬الف دينار‬

‫مدة االيجار‬

‫مدة االيجار �سنتان ‪ ...‬يدفع بدل االيجار ق�سط واحد لكل �سنة‬ ‫عبدالعظيم عبدالقهار جا�سم‬ ‫املدير العام‪ /‬وكالة‬

‫كل منظمة من �أجل مترير هذا القانون حيث ذكرت له‬ ‫كل نا�شطة م�شاركة يف االجتماع الأن�شطة التي عملتها‬ ‫يف هذا املجال من اجل احلد من معاناة العنف الأ�سري‬ ‫التي يعاين منها املجتمع ‪،‬فيما طرحت ال�صحافية واحد‬ ‫�أع�ضاء حملة ( ‪� #‬أ�سرتنا _ نحميها ) رجاء حميد ر�شيد‬ ‫�أم��ام ال�سيد اال�سدي املعاناة وامل�شاكل الأ�سرية عامة‬

‫شركة املشاريع النفطية‬

‫املتف�شية يف جمتمعنا جراء غياب القانون وما تتعر�ض‬ ‫له الأ�سرة العراقية �سواء الرجل �أو امل��ر�أة �أو الطفل‬ ‫على حد �سواء م�ستعر�ضة عدد من الأمثلة امل�أ�ساوية‬ ‫لظاهرة العنف الأ�سري ‪ ،‬م�شرية ملا قامت به احلملة من‬ ‫مقابالت مع �أع�ضاء جمل�س النواب والوزراء ور�ؤ�ساء‬ ‫اللجان الربملانية املعنيني بهذا ال�ش�أن والذين ابدوا‬ ‫ت�ضامنهم مع احلملة وثقتها يف تقاريرها ال�صحفية‬ ‫املن�شورة يف ال�صحف واملواقع االلكرتونية ولكن دون‬ ‫جدوى حيث مل يتم �إقرار القانون بالرغم من ت�أييده‬ ‫وقراءته من بع�ض النواب ال�سابقني و مل يتم �أدراجه‬ ‫�ضمن �أع��م��ال جل�ساته املنعقدة ‪ ،‬م���ؤك��دة ب��ان احلملة‬ ‫�ستوا�صل �أعمالها ومب�شاركة املنظمات املعنية بهذا‬ ‫ال�ش�أن وبالتعاون مع وزارة الداخلية ووزارة العمل‬ ‫وال�ش�ؤون االجتماعية من اجل ال�ضغط و�إقرار القانون‬ ‫خ��دم��ة ل�صالح جمتمعنا وب��ل��دن��ا‪.‬وخ�لال حديثه �أكد‬ ‫اال�سدي �أن كتلة �سائرون تود احتواء جميع مكونات‬ ‫املجتمع العراقي بجميع الطوائف والأدي���ان و�أنهم‬ ‫غري منطوين على �أنف�سهم �أمنا يرحبون بالإ�سالميني‬ ‫والعلمانيني وباقي املكونات والأدي���ان دون تفرقة‪،‬‬ ‫وهم يتفقون معنا يف وجهة النظر من حيث �أهمية هذا‬ ‫القانون باعتباره من القوانني املجتمعية املهمة والتي‬ ‫تنقذ املجتمع خ�صو�ص�آ يف الفرتة احلالية وما مير به‬ ‫املجتمع العراقي من تفكك وانحالل بعد �أزمة داع�ش ‪،‬‬

‫و�أنهم على علم ودراية مبا ميرر داخل جمل�س النواب‬ ‫العراقي من قوانني تخدم ال�سيا�سيني و�أ�صحاب القرار‬ ‫خا�صة بال�صفقات التجارية والقوانني اخلا�صة بالنفط‬ ‫دون االهتمام بهذه القوانني التي تهم وتخدم �أفراد‬ ‫الأ���س��رة العراقية ‪ ،‬و�أختتم االجتماع ب�إعطاء وعد‬ ‫وت�صريح ب�أن كتلة �سائرون �ست�سمر بالدعم للمنظمات‬ ‫الن�سوية وعلى توا�صل م�ستمر و�أن��ه��ا �ستدفع قدر‬ ‫الإم��ك��ان بعد ت�شكيل احلكومة على �إلزامهم بتمرير‬ ‫ه��ذا القانون واعتباره من الأول��وي��ات ‪ .‬وب��ن��اء ًا على‬ ‫الدعوة املقدمة من جمعية ن�ساء بغداد ح�ضر االجتماع‬ ‫فريق حملة ( ‪� #‬أ�سرتنا‪ -‬نحميها ) م��ن النا�شطات‬ ‫الن�سويات ورئي�سات منظمات املجتمع املدين (منظمة‬ ‫امل��ر�أة والطفل ‪ ،‬االحتاد العام لنقابات العمال ‪ ،‬بذور‬ ‫الرحمة ‪ ،‬رابطة املر�أة العراقية ‪ ،‬خري الن�ساء‪� ،‬سفرية‬ ‫النوايا احل�سنة ‪ ،‬منظمة الفجر ) وممثلة من وزارة‬ ‫الرتبية ببغداد وممثلة عن �إقليم كرد�ستان ‪� ،‬إ�ضافة‬ ‫لعدد م��ن الإع�لام��ي��ات والنا�شطات يف حقوق امل��ر�أة‬ ‫واملدافعات عن حقوق الإن�سان وخبريات قانونيات‬ ‫و�أكادمييات تدري�سيات يف اجلامعات العراقية ممن‬ ‫ينتمني �إىل حتالف ‪ 1325‬و�شبكة الن�ساء العراقيات‪،‬‬ ‫وذل��ك من اجل ال�ضغط و�إق��رار م�سودة القانون التي‬ ‫قدمت ملجل�س النواب املنتهية واليته والذي ظل نائما‬ ‫يف �أدراج ال�برمل��ان حل�ين انتهاء فرتته االنتخابية‪.‬‬

‫اعالن مناق�صة‬

‫م‪( /‬جتهيز مواد احلماية الكاثودية لالنبوب املغذي مل�صفى الب�صرة قيا�س ‪ 32‬عقدة من م�ستودع زبري‪ 1/‬اىل ‪)SRC‬‬ ‫رقم الطلبية‪) 5525/ER-K01/2018 :‬ت ‪(2018/ 16‬‬

‫ي�س ّر (�شركة امل�شاريع النفطية) بدعوة مقدمي العطاءات امل�ؤهلني وذوي اخلربة لتقدمي عطاءاتهم (بتجهيز مواد احلماية الكاثودية لالنبوب املغذي مل�صفى الب�صرة قيا�س ‪ 32‬عقدة من م�ستودع زبري‪ 1/‬اىل‬ ‫‪ )SRC‬وت�سليمها وتفريغها يف خمازن ال�شركة يف ال�شعيبة – الب�صرة‪ ،‬وان تكون املواد من املنا�شئ التالية (الواليات املتحدة االمريكية – اململكة املتحدة – كندا واوربا الغربية) علما ان امل�شروع ذاتي‬ ‫والكلفة التخمينية تبلغ (‪ 160.632.000‬مليون دينار ) (مائة و�ستون مليون و�ستمائة واثنان وثالثون الف دينار عراقي) مع مالحظة ما ياتي‪:‬‬ ‫‪-1‬على املجهزين الراغبني وامل�ؤهلني من ذوي اخلربة واالخت�صا�ص باال�شرتاك يف هذه املناق�صة تقدمي عطاءاتهم وفقا لل�شروط املطلوبة يف املعايري امل�شار اليها يف الوثائق القيا�سية ويف االعالن والوثيقة‬ ‫اخلا�صة باملناق�صة وللح�صول على اي معلومات ا�ضافية االت�صال ب�شركة امل�شاريع النفطية‪ /‬ق�سم التوريدات والتعاقدات‪.‬‬ ‫‪Web site: http://www.scop.gov.iq‬‬ ‫‪E- mail :scop@scop.Oil.gov.iq‬‬ ‫‪E-mail:Pur.cus@scop.Oil.gov.iq‬‬ ‫(من االحد اىل اخلمي�س وخالل الدوام الر�سمي من ال�ساعة (‪�9:00‬ص) لغاية (‪12:00‬م)) يف بناية ال�شركة يف الوزيرية وكما مو�ضحة بالتعليمات ملقدمي العطاءات‪.‬‬ ‫‪-2‬بامكان املهتمني ب�شراء وثائق العطاء بعد تقدمي طلب حتريري اىل العنوان املحدد يف ورقة بيانات العطاء وبعد دفع قيمة البيع للوثائق البالغة (‪( )250.000‬مئتان وخم�سون الف) دينار عراقي فقط وغري‬ ‫قابل للرد‪.‬‬ ‫‪-3‬يكون مكان بيع وثائق املناق�صة (وزارة النفط – �شركة امل�شاريع النفطية – مقر الوزيرية – ق�سم التوريدات والتعاقدات)‪.‬‬ ‫‪-4‬مكان ت�سليم العطاء (�شركة امل�شاريع النفطية – �شارع بور �سعيد – بغداد – مقر ال�شركة – الطابق الأر�ضي)‪.‬‬ ‫يكون موعد غلق املناق�صة وت�سليم العطاءات بتاريخ (‪ )2018/9/30‬حيث ان العطاءات املت�أخرة �سوف ترف�ض و�سيتم الفتح بح�ضور مقدمي العطاءات او ممثليهم الراغبني باحل�ضور يف العنوان‬‫التايل‪-:‬‬ ‫(وزارة النفط‪� /‬شركة امل�شاريع النفطية)‬ ‫(�شارع بور �سعيد‪/‬بغداد‪ /‬العراق)‬ ‫اجلهة التي ت�ستلم العطاء‪ /‬جلنة ا�ستالم وفتح العطاءات املحلية‬ ‫التقدمي بالربيد االلكرتوين غري م�سموح‪.‬‬‫‪-5‬يتم دعوة مقدمي العطاءات املخولني بح�ضور م�ؤمتر ما قبل تقدمي العطاء للتو�ضيح واالجابة على اال�ستف�سارات ويكون تاريخ االنعقاد قبل ا�سبوع من تاريخ الغلق وعلى مقدمي العطاء تقدمي ا�ستف�ساراته‬ ‫حتريريا قبل ثالثة ايام من موعد انعقاد امل�ؤمتر‪.‬‬ ‫الوقت‪� 09:00 ( :‬صباحا) – (‪ )12:00‬م�ساءا‬ ‫التاريخ‪2018 / 9 / 23 :‬‬ ‫املكان‪ :‬يحدد الحقا‬ ‫‪-6‬تكون العطاءات املقدمة نافذة ملدة (‪ )120‬مائة وع�شرون يوما من تاريخ الغلق املحدد على ان تكون م�صحوبة بتقدمي التامينات االولية والبالغة (‪ 3.000.000‬دينار) ثالثة ماليني دينار عراقي فقط‪.‬‬ ‫(ويجب ان تكون ب�شكل خطاب �ضمان او �سفتجة او �صك م�صدق �صادر من م�صرف عراقي معتمد ح�سب الن�شرة ال�صادرة من البنك املركزي العراقي على ان تكون نافذة ملدة (‪ )120‬يوم مائة وع�شرون يوما‬ ‫من تاريخ الغلق) يو�ضع يف ظرف منف�صل مغلق م�سجل عليه رقم الطلبية وا�سم ال�شركة‪.‬‬ ‫‪-7‬امل�ستم�سكات املطلوبة‪-:‬‬ ‫�شهادة ت�أ�سي�س ال�شركة االجنبية من غرفة التجارة او ال�صناعة يف بلد تا�سي�س ال�شركة وم�صدقة من ال�سفارة العراقية يف ذلك البلد و دائرة الت�صديقات يف وزارة اخلارجية يف العراق‪.‬‬‫هوية غرفة التجارة (نافذة) و�شهادة تا�سي�س ال�شركة العراقية م�صدقة من م�سجل ال�شركات يف وزارة التجارة‪.‬‬‫عقد تا�سي�س ال�شركة وحم�ضر التا�سي�س والنظام الداخلي وتقدمي كتاب عدم ممانعة �صادر من الهيئة العامة لل�ضرائب نافذ ومعنون اىل �شركة امل�شاريع النفطية ويتم مطالبة مقدمي العطاءات (املقاولني‬‫العراقيني) ما يثبت حجب البطاقة التموينية ملن ي�شمله قرار احلجب ح�سب تعليمات االمانة العامة ملجل�س الوزراء‪.‬‬ ‫وثائق اخلربة ال�سابقة والكفاءة م�ؤيدة من اجلهات التعاقدية املعنية‪.‬‬‫تخويل من ال�شركة ملمثلها عند ال�شراء‪.‬‬‫يجب ان يكون املناق�ص من امل�صنعني او احد وكالئه املخولني ر�سميا مبوجب وثائق م�صدقة‪.‬‬‫احل�سابات اخلتامية التي تظهر حتقيق االرباح لل�سنتني االخريتني مدققة من قبل حما�سب قانوين واذا كان لل�شركات امل�شرتكة يف املناق�صة اعمال منفذة يف ال�سنوات التي �سبقت عام ‪ 2014‬فعليهم تقدمي‬‫ح�ساباتهم اخلتامية الرابحة الخر �سنتني ال�سابقة لعام ‪.2014‬‬ ‫االعمال املماثلة لل�شركة عد (‪ )3‬املنجزة للخم�س �سنوات االخرية ويجب ان تقا�س على ا�سا�س كلفة ونوع وحجم العمل واملميزات االخرى وفقا ملا جاء يف متطلبات املناق�صة وتكون م�ؤيدة من قبل اجلهة‬‫التعاقدية املعنية وي�ؤخذ بنظر االعتبار مبلغها ن�سبة اىل الكلفة التخمينية للمناق�صة بن�سبة (‪.)%50‬‬ ‫حجم االيراد ال�سنوي يكون (‪ )%45‬من الكلفة التخمينية للمناق�صة لل�سنوات اخلم�سة االخرية‪.‬‬‫ال�سيولة النقدية امل�ؤيدة من م�صرف معتمد ويجب ان تكون (‪ )%45‬من الكلفة التخمينية للمناق�صة املطلوب تنفيذها‪.‬‬‫و�صل �شراء وثائق املناق�صة اال�صلي‪.‬‬‫امل�ستم�سكات الثبوتية للمدير املفو�ض (�شهادة اجلن�سية‪ ،‬هوية االحوال املدنية‪ ،‬بطاقة ال�سكن‪ ،‬ت�أييد ال�سكن م�صدق ا�صوليا‪ ،‬عقد ايجار لو�صف الطابو للداللة على العنوان)‪.‬‬‫املالحظات‪-:‬‬ ‫ يتم تقدمي العطاء يف خم�سة ظروف مغلقة وخمتومة بختم ر�سمي وب�شمع �سري‪:‬‬‫االول – يحتوي على امل�ستم�سكات املطلوبة اعاله‪.‬‬ ‫الثاين‪ -‬يحتوي على العر�ض الفني ‪ +‬منهاج العمل‪.‬‬ ‫الثالث‪ -‬يحتوي على العر�ض التجاري الغري م�سعر (مالحظات املناق�ص مثبتة على �صيغة م�سودة العقد)‪.‬‬ ‫الرابع ‪ -‬يحتوي على العر�ض التجاري امل�سعر (مالحظات املناق�ص مثبتة على �صيغة م�سودة العقد)‪.‬‬ ‫اخلام�س ‪ -‬يحتوي على التامينات االولية والبالغة (‪ 3.000.000‬دينار) ثالثة ماليني دينار عراقي فقط (ويجب ان تكون ب�شكل خطاب �ضمان او �سفتجة او�صك م�صدق �صادر من م�صرف عراقي معتمد)‬ ‫ويو�ضع يف ظرف منف�صل مغلق م�سجل عليه رقم الطلبية وا�سم ال�شركة‪.‬‬ ‫‪ -8‬تو�ضع االظرف يف ظرف واحد وتكون مغلقة وخمتومة بختم ر�سمي وب�شمع �سري ويكتب على الظرف اخلارجي والداخلي مايلي‪:‬‬ ‫�أ‪ -‬ا�سم وعنوان مقدم العطاء‪.‬‬ ‫ب‪ -‬عنوان مقدم العطاء وفقا للفقرة ‪ 1-24‬من تعليمات ملقدمي العطاء‪.‬‬ ‫ج‪ -‬ا�سم املناق�صة رقمها كما هو م�شار اليه يف الفقرة الفرعية ‪ 1-1‬من تعليمات ملقدمي العطاء واي ا�شارات اخرى مذكورة يف بيانات العقد‪.‬‬ ‫د‪ -‬تاريخ الغلق‪.‬‬ ‫هـ‪ -‬بيان حمتوى الظرف الداخلي (عر�ض فني ‪ ،‬عر�ض جتاري م�سعر‪ ،‬عر�ض جتاري غري م�سعر‪ ،‬والوثائق املطلوبة‪ ،‬والتامينات االولية)‪.‬‬ ‫ ال�شركة غري ملزمة بقبول �أوط�أ العطاءات‪.‬‬‫يتحمل من تر�سو عليه املناق�صة اجور الن�شر واالعالن لآخر اعالن عن املناق�صة ويتم ت�سديدها قبل توقيع العقد‪.‬‬‫ تهمل العطاءات الغري م�ستوفية للم�ستم�سكات املطلوبة ويتم ا�ستبعاد العطاء غري امل�ستويف ملا تتطلبه الوثيقة القيا�سية بكافة اق�سامها‪.‬‬‫ يتم تدوين العنوان الكامل ملقدم العطاء وا�سم ال�شخ�ص امل�س�ؤول عن متابعة اال�ستف�سارات وتثبيت املوقع والربيد االلكرتوين وعليه ا�شعار ال�شركة باي تغيري يطر�أ على العنوان خالل (‪ )7‬ايام على االقل‬‫من ح�صول التغيري‪.‬‬ ‫ ميكن الرجوع اىل موقع ال�شركة او الوزارة على االنرتنيت‪.‬‬‫‪Web site: http://www.scop.gov.iq‬‬ ‫مدير عام‬ ‫‪E- mail :scop@scop.Oil.gov.iq‬‬ ‫�شركة امل�شاريع النفطية‬ ‫‪E-mail:Pur.cus@scop.Oil.gov.iq‬‬


‫‪4‬‬

‫االثنني املوافق ‪ 10‬من ايلول ‪ 2018‬العدد ‪ 4136‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬

‫ملفات وقضايا‬

‫‪Monday ,10 September. 2018 No. 4136 Year 15‬‬

‫أحداث عراقية ‪ ..‬من فرتات االحتالل الربيطاني والعهدين امللكي والجمهوري‬

‫الحلقة (‪)33‬‬ ‫كتاب يف حلقات‬

‫ملاذا حاول نوري ال�سعيد قطع عالقات العراق مع ايطاليا يف العام ‪1940‬؟‬ ‫ت�أليف ‪� -‬شامل عبد القادر‬ ‫يِف ‪ 1940/3/31‬ا�ستقال ن��وري ال�سعيد من رئا�سة ال��وزراء‬ ‫اثر حادث اغتيال ر�ستم حيدر وزير الداخلية بعد ان توجهت له‬ ‫ا�صابع االتهام بتدبري احل��ادث‪ ،‬فعهد عبد االله اىل ر�شيد عايل‬ ‫الكيالين مهمة تاليف الوزارة فالفها يف اليوم نف�سه‪ ،‬وعني ال�سعيد‬ ‫وزي��ر ًا للخارجية متا�شي ًا مع �سيا�سة (ك�سب اكرب ال�شخ�صيات‬ ‫واقواها) ملواجهة اخطار احلرب العاملية الثانية‪ ،‬لكن �سرعان ما‬ ‫ن�شب خالف عميق بني الكيالين وال�سعيد عندما حاول ال�سعيد‬ ‫قطع عالقات العراق مع ايطاليا نتيجة انحيازها اىل املانيا يف‬ ‫‪ 1940/6/10‬ومعار�ضة الكيالين لهذه املحاولة ال�سعيدية وقد‬ ‫دعمت العنا�صر القومية موقف الكيالين التي �آمنت بان اتخاذ‬ ‫مثل هذه اخلطوة من �شانه احلاق ال�ضرر بحياد العراق ويجره‬ ‫اىل احلرب اال ان �ضغوط عبد االله (الو�صي على عر�ش العراق‬ ‫ان��ذاك) والربيطانيني ادت اىل ا�ستقالة وزارة الكيالين وكلف‬ ‫طه الها�شمي بت�أليف ال��وزارة اجلديدة والفها يف ‪1941/2/1‬‬ ‫ورح�ب��ت العنا�صر القومية بها لأن�ه��ا ع��دت ط��ه ام �ت��دادا لأخيه‬ ‫الراحل يا�سني الها�شمي‪ ،‬وهذه احلقيقة اكدها املرحوم �صالح‬ ‫الدين ال�صباغ يف (فر�سان العروبة يف العراق) غري ان قلة خربة‬ ‫طه بال�ش�ؤون ال�سيا�سية برغم غزارة معلوماته الع�سكرية جعلت‬ ‫عنا�صر وزارته غري متجان�سة وعدمية اخلربة كما �سجلها �شن�شل‬ ‫كمالحظة يف اوراقه (�ص‪ ،)42‬لهذا خ�ضع طه ل�ضغوط عبداالله‬ ‫والربيطانيني ح��اول ت�شتيت ال�ع�ق��داء االرب �ع��ة‪ ،‬اب �ت��داء بنقل‬ ‫�شبيب من بغداد يف ‪ ،1941/3/20‬ومل ميتثل االخري لهذا االمر‬ ‫بتحري�ض من رفاقه‪ ،‬وايدهم يف ذلك �شن�شل ويون�س ال�سبعاوي‪،‬‬ ‫وات�صلوا يف اليوم نف�سه بالكيالين الذي اقر �شخ�صي ًا �صواب‬ ‫عملهم ومل يكن ام��ام طه الها�شمي �سوى تقدمي ا�ستقالته التي‬ ‫قدمها م�ساء ‪ 4/1‬بعد مقابلة عا�صفة مع فهمي �سعيد‪ ،‬وما ان علم‬ ‫عبد االله بذلك حتى جل�أ اىل املفو�ضية االمريكية التي نقلته �سرا‬ ‫اىل القاعدة الربيطانية يف احلبانية ومنها اىل الب�صرة جو ًا‪.‬‬ ‫• ان هروب عبد االله أدى اىل فراغ دستوري وهذا‬ ‫ما احرج الكتلة القومية التي اندفعت كما تردد‬ ‫املصادر اىل تأليف حكومة الدفاع الوطني‪ ...‬ما هو‬ ‫تأثري هذا الحدث الحقا على االوضاع يف العراق؟‪.‬‬ ‫بالت�أكيد ح�صل فراغ د�ستوري نتيجة هروب عبد االله باعتباره‬‫الو�صي على العر�ش مما جعل الكيالين يف ‪ 1941/4/3‬اىل‬ ‫تاليف حكومة عرفت بـ(حكومة الدفاع الوطني)‪ ،‬ويف اليوم‬ ‫نف�سه ت�سلم �شن�شل من�صب مديرا عاما للدعاية ومل يكن تعيينه‬ ‫امر ًا اعتباطي ًا‪ ،‬اذ مل تقت�صر مهام املديرية على (الدعاية) فقط كما‬ ‫يوحي عنوانها امنا كانت تقوم بن�شاطات اعالمية وا�سعة كونها‬ ‫ل�سان حال احلكومة واحلقت بديوان جمل�س الوزراء‪.‬‬

‫هل صحيح ان حكومة‬ ‫طه الهاشمي كانت غري‬ ‫متجانسة وعديمة الخربة؟‬ ‫• ما الذي جرى يف نيسان ‪ 1941‬اي فرتة التحضري للثورة؟‬ ‫يف م�ساء ‪ 1941/4/3‬توجه �شن�شل برفقة ال�سبعاوي اىل مع�سكر‬‫الر�شيد حيث كان ال�صباغ بانتظارهما وعكفا على اعداد م�سودة بيانني‬ ‫احدهما الرئي�س ارك��ان اجلي�ش الفريق امني زكي �سليمان والثاين‬ ‫لرئي�س ال��وزراء الكيالين وقد عني البيانان بب�سط احلالة الراهنة‬ ‫لل�شعب وما جنم عن غيبة الو�صي من تطورات‪ ،‬ويف ال�ساعة التا�سعة‬ ‫من م�ساءاليوم نف�سه اذيع بيان رئا�سة اركان اجلي�ش من االذاعة ثم اعقبه‬ ‫اذاعة بيان رئي�س الوزراء‪ ،‬وقد اثارت اذاعة البيانني موجة عارمة من‬ ‫احلما�س الوطني‪ ،‬وانهالت برقيات الت�أييد على االذاعة لدعم حكومة‬ ‫الدفاع الوطني وابتداء من ذلك التاريخ ن�شبت حرب دعائية عنيفة‬ ‫بني العراق وبريطانيا ا�ستخدم فيها نوعان من اال�سلحة الدعائية هما‬ ‫املن�شورات املطبوعة واالذاعات املوجهة‪ ،‬ون�صبت بريطانيا للو�صي‬ ‫الهارب حمطة اذاعة ال�سلكية على منت دارعة بريطانية يف الب�صرة‪.‬‬ ‫• قيل ان الربيطانيني تسللوا عرب اذاعة بغداد الحكومية‬

‫بطريقة فنية للتشويش على الرأي العام لصالح الوصي‬ ‫عبد االله‪ ...‬هل هذا صحيحاً؟‬ ‫كانت االذاعة التي ن�صبها الربيطانيون على منت الدارعة تبث على‬‫نف�س موجة اذاعة بغداد‪ ،‬ويف م�ساء ‪ 4‬ني�سان وبينما كان النا�س‬ ‫ي�ستمعون اىل املذياع احلكومي فوجئوا بان الو�صي يتحدث عرب‬ ‫االذاع��ة فا�ستمع املواطنون اىل حديثه وكانت ال�ساعة ت�شري اىل‬ ‫الثامنة‪ ،‬ومن بعد ذلك قامت ال�سفارة الربيطانية بطبع بيان الو�صي‬ ‫املذاع ب�شكل من�شور ووزعت املئات منه‪ ،‬الذي و�صف وزراء حكومة‬ ‫الدفاع الوطني باو�صاف قا�سية منها (ع�صابة �ضالة) و(مغت�صبو‬ ‫احلكم) و(خارجون على النظام والطاعة)‪ ،‬كما �شاركت يف احلملة‬ ‫االعالمية املعادية �ضد ال�ع��راق وحكومته الوطنية اذاع��ة لندن‬ ‫(الق�سم العربي) واذاعتا القد�س والقاهرة ويف ‪ 17‬و ‪ 18‬ني�سان‬ ‫جرت عملية انزال القوات الربيطانية يف الب�صرة بذريعة املحافظة‬ ‫على ال�سكك احلديدية العراقية و�صيانتها من االع��داء‪ .‬ويف يوم‬ ‫‪ 29‬ني�سان نزلت الدفعة الثالثة من القوات الربيطانية يف الب�صرة‬ ‫وا�صدرت احلكومة بيان ًا لل�شعب العراقي لتهدئته‪.‬‬ ‫ان درا�سة ثورة ماي�س القومية التحررية من خالل ال�سرية ال�سيا�سية‬ ‫الح��د اب��رز رموزها وقادتها وه��و املرحوم حممد �صديق �شن�شل‬ ‫ملنا�سبة الذكرى (‪ )56‬على اندالعها متنح القارئ �صورة حتليلية‬ ‫عميقة لهذا احل��دث القومي‪ ،‬ويف ه��ذه احللقة اجل��دي��دة نوا�صل‬ ‫حوارنا مع الباحث �سمري عبد الر�سول العبيدي الذي تناول احلياة‬

‫املتنوعة التي عا�شها املرحوم �شن�شل حتى عام ‪ 1959‬يف اطروحته‬ ‫االكادميية التي ا�شرنا اليها يف احللقة املا�ضية‪.‬‬ ‫يقول الباحث �سمري العبيدي‪ :‬بعد انزال بريطانيا للدفعة الثالثة‬ ‫من قواتها امل�سلحة يف الب�صرة يوم ‪ 1941/4/29‬ا�شاعت ال�سفارة‬ ‫الربيطانية يف بغداد اجواء �سلبية وم�ضادة للثورة التي ن�ضجت‬ ‫ظروفها وبالتايل بد�أت مرحلة جديدة من ال�صراع بني املع�سكرين‪:‬‬ ‫بريطانيا والقوى القومية املناه�ضة لل�سيطرة الربيطانية وبعد‬ ‫م�ضي اقل من (‪� )72‬ساعة على �صدور املن�شور الذي وزعته ال�سفارة‬ ‫الربيطانية يف ي��وم ان��زال قواتها يف الب�صرة قامت الطائرات‬ ‫الربيطانية املنطلقة من مطار (�سن الذبان) بق�صف مواقع القوات‬ ‫العراقية املحيطة باملطار وبعد (‪ )55‬ثانية ردت القوات العراقية‬ ‫بق�صف مركز للقاعدة الربيطانية ومن�ش�آتها‪.‬‬ ‫• قلنا للسيد العبيدي ‪ :‬كيف عاش شنشل الحدث‬ ‫منذ لحظاته االوىل؟‬ ‫لقد ا�صدر اوامره بابقاء املوظفني يف بيوتهم من دون ان يقطع‬‫عنهم رواتبهم ووزع العمل على املتطوعني من اال�ساتذة والطلبة‬ ‫وال�شباب واملثقفني الدارة االذاع ��ة وب��ث ال�برام��ج ويف ال�ساعة‬ ‫(‪� )8/45‬صياح ًا بعد ب��دء القتال بثالث �ساعات القى حديثا من‬ ‫االذاع��ة ق��ال فيه‪( :‬الله اك�بر‪ ،‬الله اك�بر‪ ،‬ه��ذا ي��وم ي��رى العامل فيه‬ ‫مفخرة من مفاخر تاريخكم انه ليوم اجلهاد يف �سبيل اال�ستقالل‬ ‫التام)‪ ...‬كان هذا اخلطاب بداية حملة اعالمية عراقية مكثفة �ضد‬ ‫بريطانيا خا�ضتها ال�صحف واالذاعة العراقية بتوجيه ر�شيد عايل‬ ‫الكيالين �شخ�صي ًا‪.‬‬ ‫وزاد �شن�شل من فرتة البث االذاعي اذ كان البث يبد�أ من (‪ )4‬ع�صر ًا‬ ‫اىل (‪ )10‬م�ساء فجعل البث يف ال�ساعة العا�شرة �صباح ًا واحتلت‬ ‫الربامج ال�سيا�سية (‪ )%81‬من جمموع عدد ال�ساعات البالغة (‪)12‬‬ ‫�ساعة يومي ًا كما قام ببث االخبار والتعليقات باللغات االجنليزية‬ ‫واالملانية والفرن�سية وااليطالية والفار�سية والرتكية واالوردية‬ ‫والب�شتو وه��ات��ان اللغتان االخ�يرت��ان هما لغتا اجل�ن��ود الهنود‬ ‫واالفغان امل�سلمني العاملني يف اجلي�ش الربيطاين وكان الغر�ض‬ ‫من ا�ستخدامها خماطبة ه ��ؤالء اجلنود الث��ارة �شعورهم القومي‬ ‫واال�سالمي وحثهم على التمرد على اوامر ال�ضباط الربيطانيني‪.‬‬ ‫• كيف تمكن شنشل من توفري العناصر التي تجيد‬ ‫هذه اللغات االجنبية؟‬ ‫ت�ع��اون معه يف ه��ذا املجال الدكتور يو�سف عبود والدكتور عبد‬‫احلميد الهاليل والدكتور �صفاء خلو�صي وعبد امللك الزيبق وه�ؤالء‬ ‫تطوعوا للعمل من دون اجر او مكاف�أة كما ال يفوتني ان ا�شري اىل ان‬ ‫�شن�شل ا�ستقطب عنا�صر مثقفة للعمل يف االذاعة كالعالمة جمال الدين‬ ‫االلو�سي وفهمي املدر�س وحممد بهجت االثري وجواد علي وم�صطفى‬ ‫الوكيل وامل�لا عبود الكرخي وحممد �صالح بحر العلوم ويو�سف‬ ‫رجيب وم�صطفى علي وال�شيخ حممد ح�سني كا�شف الغطاء وعبد‬ ‫املجيد زيدان وحممد �صالح القزاز وعبد الرحمن اخل�ضري ودروي�ش‬ ‫املقدادي وعمر فروخ ومنري الري�س وجنالء عز الدين واكرم زعيرت‪.‬‬

‫املوقف األمريكي من األحزاب القومية يف العراق ‪1969-1963‬‬

‫الحلقة (‪)18‬‬

‫الرئي�س جون�سون يعزي احلكومة العراق بوفاة عبدال�سالم عارف بحادث الطائرة‬ ‫د‪ .‬بريان روبرت جب�سون‬ ‫ترجمة ‪ :‬م�صطفى نعمان �أحمد‬ ‫يب ُ‬ ‫ني هذا بو�ضوح ان ال�سيا�سة الأمريكية واجهت م�أزق ًا‪ ،‬حيث ان �أوثق‬ ‫حلفائها كانوا يدعمون �إ�ستمرار احل��رب‪ ،‬يف حني �إن ال��والي��ات املتحدة‬ ‫الأمريكية واالحتاد ال�سوفيتي كانا يريدان ت�سوية �سلمية‪ .‬و�إيجاز ًا‪ ،‬فقد‬ ‫�أورد اجلزء الثاين والع�شرين من التقرير ما يلي‪ :‬تتمثل اخلال�صة املركزية‬ ‫لوجهة النظر الأمريكية يف ان وج��ود مقدار كبري من احلكم ال��ذات��ي �أو‬ ‫اال�ستقالل للكرد العراقيني �ستكون له �آث��ار مدمرة على ا�ستقرار املنطقة‬ ‫و�سيكون �ضار ًا مب�صاحلنا على املدى الطويل‪ ،‬على الرغم من ان عواقب‬ ‫ا�ستمرار القتال على امل�صالح الأمريكية ال تربر‪ ،‬يف الوقت احل��ايل‪ ،‬قيام‬ ‫الواليات املتحدة الأمريكية مببادرة مهمة‪ ...‬فيما يتعلق بامل�ستقبل‪ ،‬فال‬ ‫نحو‬ ‫الكرد وال احلكومة يبدو �أنهما قادران على فر�ض حل ع�سكري‪ .‬وعلى ٍ‬ ‫مماثل‪ ،‬فحتى التو�صل �إىل حل تفاو�ضي لن يكون على الأرجح ح ًال دائمي ًا‪.‬‬ ‫�إن امل�شكلة الكردية بعيدة الأمد‪.‬‬ ‫يبني هذا التقرير بو�ضوح �أنه بحلول �أواخ��ر عام ‪ ،1965‬كانت ال�سيا�سة‬ ‫الأمريكية حيال العراق والكرد متعار�ضة مع �سيا�سات �أوثق حلفائها‪.‬‬ ‫بحلول نهاية العام‪� ،‬أ�صبح الدعم الإيراين للكرد علني ًا متام ًا‪ .‬ففي ت�شرين‬ ‫الثاين‪ ،‬علمت الواليات املتحدة الأمريكية �إن القوات الإيرانية كانت قد‬ ‫�ساعدت الكرد يف �شن هجوم يعتمد على الكر والفر �ضد املواقع العراقية‬ ‫ق��رب احل��دود الإيرانية‪ .‬ويف ال�سابع من كانون الأول‪�" ،‬أطلق مقاتلون‬ ‫عراقيون غري نظاميني النار على بع�ض الإيرانيني يف اجلانب الإيراين من‬ ‫احلدود"‪ ،‬مما �أف�ضى ب�إيران �إىل تعبئة قواتها على امتداد احلدود‪ .‬و�شهد‬ ‫املوقف املزيد من التوترات يف احلادي والع�شرين من كانون الأول‪ ،‬حني‬ ‫هاجمت طائرات (ميغ) عراقية نقطة حدودية �إيرانية‪ .‬ويف �أواخر كانون‬ ‫الأول‪� ،‬شنت القوات العراقية هجوم ًا على معقل كردي‪ ،‬و�إ�ستولت عليه ومل‬ ‫تتعر�ض القوات املهاجمة �سوى ملقاومة طفيفة‪ .‬وبعد �إعادة جتميع القوات‪،‬‬ ‫�شن الكرد هجوم ًا م�ضاد ًا مب�ساعدة القوات الإيرانية‪ ،‬التي وفرت الدعم‬ ‫املدفعي الذي �أجرب القادة العراقيني على االن�سحاب‪ .‬وكما الحظ كينيث‬ ‫ب��والك‪ ،‬ف��أن الهجوم ال�شتوي غري املوفق ال��ذي �شنه العراق �أم��اط اللثام‬ ‫عن �إمكانية الهجوم على طريق �إمداد �إيران للكرد بال�سالح و�أقنع اجلي�ش‬ ‫العراقي ب�أن غلق احلدود الإيرانية يُعد �أمر ًا مهم ًا النزال الهزمية بالكرد‪.‬‬ ‫يف هذه الأثناء‪ ،‬حني ا�شتد القتال يف ال�شمال‪� ،‬أبلغت �إيران اجلانب العراقي‬ ‫ب�أنها "م�ستعدة ملناق�شة ال�صعوبات العالقة‪ ،‬مبا فيها (املجرى املائي) �شط‬

‫العرب"‪ ،‬الأمر الذي �أف�ضى مب�س�ؤولني �أمريكيني يف طهران �إىل اال�ستنتاج‬ ‫ب ��أن �إي��ران كانت حت��اول �إ�ستغالل احل��رب الكردية "الرغام ال�ع��راق على‬ ‫التفاو�ض حول م�س�ألة قدمية �أخرى بني البلدين" ومل يغب خمطط ال�شاه‬ ‫عن �إدراك البزاز‪ ،‬الذي �سعى �إىل نزع فتيل الأزمة باالعرتاف باالنتهاكات‬ ‫احلدودية ودعوة رئي�س الوزراء الإيراين �أمري عبا�س هويدي لزيارة بغداد‬ ‫ملناق�شة الأم��ر‪ .‬غري �أن��ه مع خفوت حدة التوترات‪ ،‬فقد �سعى املت�شددون‬ ‫يف احلكومة العراقية �إىل �إف�شال املقرتح بالطلب من �إي��ران التوقف عن‬ ‫م�ساعدة الكرد قبل �إج��راء املزيد من املناق�شات‪ .‬ويف الع�شرين من كانون‬ ‫الثاين من عام ‪ ،1966‬التقى ال�شاه بال�سفري الأمريكي اجلديد‪ ،‬ارمني ميري‪،‬‬ ‫ملناق�شة الو�ضع‪ .‬وقد ملّح ال�شاه مليري‪ ،‬بو�ضوح‪ ،‬عن �سرتاتيجيته الطويلة‬ ‫الأم��د "ال�ستغالل التوتر مع العراق الرغامه على التو�صل �إىل حل مل�س�ألة‬ ‫�شط العرب"‪ ،‬غري �أنه كان م�ستعد ًا "للأنتظار لعدة �سنوات فادمة"‪ ،‬مبا ان‬ ‫"لهذه امل�س�ألة تاريخ ًا يعود �إىل عقود عدة" وقال ال�شاه �إن الوقت يف �صالح‬ ‫�إيران‪ ،‬وال�سيما مع تطوير �إيران ملوانئها على اخلليج وجزيرة خرج‪ ،‬التي‬ ‫�ستنه�ض يف نهاية املطاف بـ(‪ )%98‬من �صادرات �إيران النفطية‪ .‬و�سيقلل هذا‬ ‫الأمر‪ ،‬باملقابل‪ ،‬من الدخل العراقي املت�أتي من املجرى املائي‪ .‬و�إعتقد ال�شاه‪،‬‬ ‫بهذا ال�صدد‪ ،‬ب�أن العراق "�سيلج�أ �إىل �إيران على �أمل ان يت�شاركا يف العبء‬ ‫(املايل) املطلوب (ل�صيانة املجرى املائي)‪ ،‬وتق�سيم ال�شط بينهما"‪ .‬وفيما‬ ‫يتعلق بالكرد‪� ،‬أو�ضح ال�شاه �أنه ال ينوي ا�ستعداء �سكانه الكرد بالت�آمر مع‬ ‫العراق �ضد البارزاين‪ ،‬حيث يرى ان هذه امل�س�ألة م�شكلة داخلية عراقية ال‬ ‫يمُ كن حلها "بالفتك" بهم‪ .‬وحقيقة ان ال�شاه ربط بني هاتني امل�شكلتني للمرة‬ ‫الأوىل ُتعد �أمر ًا مهم ًا مبا ان ذلك كان نب�ؤة دقيقة ملا �سيحدث بعد عقد واحد‬ ‫يف ظل ظروف متطابقة تقريب ًا‪.‬يف مطلع �آذار‪� ،‬أو�صل �ضابط االرتباط التابع‬ ‫للبارزاين مع ال�سافاك‪� ،‬شم�س الدين مفتي‪ ،‬ر�سالة �إىل ال�سفارة الأمريكية‬ ‫يف طهران موجهة �إىل الرئي�س جون�سون‪ .‬وكالعادة‪� ،‬إلتم�ست الر�سالة من‬ ‫الواليات املتحدة الأمريكية ان تتدخل بالنيابة عن ال�شعب الكردي ملنع‬ ‫حيازة العراق للأ�سلحة‪ ،‬ودعم ال�شعب الكردي‪ ،‬وا�ستخدام نفوذها يف بغداد‬ ‫للم�ساعدة يف حل امل�شكلة الكردية ح ًال �سلمي ًا‪ .‬ويف الر�سالة التي بعثتها‬ ‫ال�سفارة �إىل وزارة اخلارجية الأمريكية‪� ،‬أو�ضحت ال�سفارة ب�أنها تكرر‬ ‫�سيا�سة عدم التدخل وحتث الكرد على التو�صل �إىل ت�سوية مع النظام من‬ ‫خالل مفاو�ضات �سلمية‪ .‬وقد وافقت وزارة اخلارجية الأمريكية على هذا‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫النهج‪.‬‬ ‫ووفقا لل�سفارة الأمريكية يف بغداد‪ ،‬ف�أن كال من عارف ووزير الدفاع العراقي‬ ‫مع اق�تراب مو�سم القتال يف الربيع‪� ،‬سعى البزاز �إىل تفادي احل��رب مبد عبدالعزيز العقيلي‪ ،‬كانا عاقدي العزم على امل�ضي قدم ًا ب�شن هجوم‪ ،‬على‬ ‫يد ال�سالم �إىل ال�ب��ارزاين يف �آخ��ر حلظة‪ -‬بت�أكيده ب�أنه ك��ان ي�سن قانون ًا الرغم من انخراطهما يف مباحثات �سرية مع الكرد‪ .‬وبحلول �أواخ��ر �آذار‪،‬‬ ‫لالمركزية‪ ،‬وا�ستعداده لالنخراط يف م�شروعات �سيا�سية واقت�صادية �أ�صاب الف�شل هذه املباحثات‪ ،‬رغم نفي العقيلي لتقارير بهذا اخل�صو�ص‪،‬‬ ‫واجتماعية يف ال�شمال‪ .‬ول�سوء احل��ظ‪ ،‬فقد ذهبت جهوده �أدراج الرياح‪ .‬يف حني �أنه �أورد ان "العمليات الع�سكرية �ستتوا�صل حتى �إنزال الهزمية‬

‫ملاذا استبدل الرئيس‬ ‫عبدالرحمن عارف وزير الدفاع‬ ‫العقيلي بآخر معتدل؟‬

‫بالكرد"‪ .‬وعلى �أية حال‪ ،‬ففي م�ساء الثالث ع�شر من ني�سان‪ ،‬كان عبد ال�سالم‬ ‫ولقي كل َمنْ كان‬ ‫عارف يف طريقه جو ًا �إىل الب�صرة حني حتطمت طائرته‪َّ ،‬‬ ‫على متنها م�صرعه‪ .‬وحني و�صل نب�أ م�صرع ع��ارف �إىل الواليات املتحدة‬ ‫الأمريكية يف الرابع ع�شر من ني�سان‪� ،‬أر�سل البيت الأبي�ض ر�سالة �إىل‬ ‫احلكومة العراقية تنقل "�أ�صدق تعازي" جون�سون باحلادث‪.‬بعد �أيام قالئل‬ ‫من �إجراء نقا�ش داخلي‪ ،‬بزغ �شقيق عارف‪ ،‬الفريق عبد الرحمن عارف‪ ،‬على‬ ‫نحو غري متوقع‪ ،‬يف ال�سابع ع�شر من ني�سان‪ ،‬بو�صفه رئي�س ًا جديد ًا للعراق‪-‬‬ ‫ٍ‬ ‫يف ت�سوية وا�ضحة بني ف�صائل النظام املتناف�سة‪ .‬وعند توليه املن�صب‪ ،‬اتخذ‬ ‫عبد الرحمن عارف خطوات لتعزيز موقعه‪ ،‬حيث �أبدل العقيلي بوزير دفاع‬ ‫معتدل و�أبقى على البزاز يف رئا�سة الوزراء‪ ،‬على الرغم من امل�شكالت التي‬ ‫ت�سبب بها هذا االجراء مع جرناالته‪ ،‬الذين كانوا يريدون �شن احلرب‪ .‬وعلى‬ ‫الرغم من ذلك‪ ،‬فقد انت�صر اجلرناالت يف موقفهم الداعي �إىل احلرب و�شنوا‬ ‫هجومهم الرابع على الكرد يف الثاين من �آي��ار‪ ،‬حيث ح�شدوا �أربعني الف‬ ‫مقاتل �ضد قوة البارزاين ال�ضئيلة البالغة (‪ )3500‬مقاتل من البي�شمركة‪.‬‬


‫| أخبار محلية | ‪3‬‬

‫االثنني املوافق ‪ 10‬من ايلول ‪ 2018‬العدد ‪ 4136‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬ ‫‪Monday ,10 September. 2018 No. 4136 Year 15‬‬

‫أكثر من ‪ 200‬قتيل وجريح حصيلة االحتجاجات يف أسبوع‬

‫فرقة الرد ال�سريع تنت�شر يف الب�صرة‬ ‫حلماية املواطنني والدوائر واملمتلكات‬ ‫الب�صرة‪ -‬متابعة امل�شرق ‪:‬‬ ‫�أعلنتْ فرقة الرد ال�سريع‪ ،‬انت�شار قواتها يف الب�صرة حلماية املواطنني‬ ‫والدوائر واملمتلكات باملحافظة‪ .‬وذك��ر بيان ملدير اع�لام فرقة الرد‬ ‫ال�سريع عبداالمري املحمداوي ان "فرقة ال��رد ال�سريع انت�شرت يف‬ ‫مدينة الب�صرة ب�أمر من قبل قيادة العمليات امل�شرتكة"‪ ،‬مبي ًنا ان‬ ‫"واجبها حماية املواطنني واملمتلكات العامة والدوائر احلكومية‬ ‫علما انها ابقت جزءا من ت�شكيالتها �ضمن قاطع طوزخرماتو"‪.‬و�أحرق‬ ‫متظاهرون غا�ضبون‪،‬يوم اجلمعة املا�ضي‪� 7 ،‬أيلول ‪، 2018‬مبنى‬ ‫القن�صلية الإيرانية يف منطقة الربا�ضعية و�سط الب�صرة‪ ،‬ا�ضافة اىل‬ ‫حرق مقار االحزاب ال�سيا�سية والف�صائل امل�سلحة ودوائر حكومية‪،‬‬ ‫يف حني �سقط ع��دد من القتلى واجل��رح��ى يف �صفوف املتظاهرين‬ ‫جراء اطالق النار عليهم او ده�سهم بوا�سطة عجلة ا�سعاف خرجت‬ ‫من جممع الق�صور الرئا�سية‪ .‬من بعدها فر�ضت االجهزة االمنية يف‬ ‫الب�صرة‪ ،‬حظ ًرا للتجوال من ال�ساعة الرابعة م�سا ًء ‪ ،‬حتى ال�ساعة ‪11‬‬

‫من نف�س اليوم‪.‬و�إثر ذلك‪ ،‬اعلنت تن�سيقية التظاهرات يف حمافظة‬ ‫الب�صرة‪ ،‬اجلمعة ان�سحابها من التظاهرات التي �شهدتها املحافظة‪ ،‬يف‬ ‫حني �أكدت �أن "اعمال ال�شغب والتخريب املمنهج" تقوم بها "جماميع‬ ‫مد�سو�سة لت�صفية ح�سابات �سيا�سية"‪ .‬وت�شهد حمافظة الب�صرة منذ‬ ‫�أ�شهر احتجاجات غا�ضبة تطالب بتوفري اخلدمات ويف مقدمتها املاء‬ ‫ال�صالح لل�شرب والكهرباء‪ ،‬وتطورت اىل تدخل القوات االمنية‪ ،‬ما‬ ‫ادى اىل �سقوط قتلى وجرحى من املتظاهرين والقوات الأمنية‪ ،‬كما‬ ‫مت حرق مقرات الأح��زاب ال�سيا�سية واملباين احلكومية باملحافظة‬ ‫ا�ضافة اىل القن�صلية االيرانية‪ .‬ويعاين �أهايل حمافظة الب�صرة‪ ،‬التي‬ ‫يبلغ عدد �سكانها �أكرث من مليوين �شخ�ص من �أزم��ات عدة‪� ،‬آخرها‬ ‫تلوث مياه �شط العرب‪ ،‬ما �أث��ر �سلبًا على مياه الإ�سالة (ال�شرب)‪،‬‬ ‫حيث �أعلنت مفو�ضية حقوق االن�سان‪ ،‬ت�سمم نحو ‪� 20‬ألف مواطن‬ ‫ب�صري‪ ،‬من جراء ذلك‪ ،‬م�ستندة لإح�صاءات م�ست�شفيات املحافظة‪.‬‬ ‫يف ال�سياق نف�سه �أعلنت وزارة ال�صحة العراقية عن مقتل وا�صابة‬

‫‪� 200‬شخ�ص يف اعمال عنف رافقت احداث‬ ‫حمافظة الب�صرة اق�صى جنوبي العراق‪.‬‬ ‫وقالت ال�صحة ‪ :‬ان ‪� 15‬شخ�صا قتل‪ ،‬و�أ�صيب‬ ‫‪ ١٩٠‬اخ��������رون ب����ج����روح من‬ ‫املتظاهرين وال��ق��وات الأمنية‪.‬‬ ‫و�أو���ض��ح البيان ان الإ�صابات‬ ‫خم��ت��ل��ف��ة االن������واع واخل���ط���ورة‬ ‫اكرثها عوجلت وخرج اجلرحى‬ ‫م��ت��ح�����س��ن�ين‪.‬وت�����ش��ه��د حمافظات‬ ‫ال��ب�����ص��رة ت���ظ���اه���رات م�����س��ت��م��رة منذ‬ ‫ب��داي��ة مت��وز املا�ضي احتجاجا على ت��ردي الواقع‬ ‫اخلدمي ‪ ،‬وقد ت�صاعدت وتريتها م�ؤخرا بعد تلوث‬ ‫مياه ال�شرب‪ ،‬وارت��ف��اع ن�سبة امللوحة ب��ه م��ا ت�سبب‬ ‫ب�إ�صابة االالف ب���أم��را���ض معوية‪ ،‬وجلدية �شديدة‪.‬‬

‫م�صرف الرافدين ي�صدر حتذير ًا ملوظفي‬ ‫الدولة واملتقاعدين‬ ‫امل�شرق‪ -‬علي املياحي‪:‬‬ ‫ُ‬ ‫م�صرف الرافدين‪ ،‬ام�س االح��د‪ ،‬موظفي‬ ‫ح��ذ َر‬ ‫دوائر الدولة واملتقاعدين ب�ضرورة عدم التعاون‬ ‫م��ع امل��ك��ات��ب وامل��راك��ز ال��ت��ج��اري��ة وامل�ؤ�س�سات‬ ‫الأهلية املنت�شرة يف بغداد واملحافظات والتي‬ ‫تدعي قيامها مبنح ال�سلف ال�شخ�صية بالتن�سيق‬ ‫مع امل�صرف‪ .‬وقال املكتب الإعالمي للم�صرف ‪:‬‬ ‫ان هناك بع�ض املراكز التجارية وامل�ؤ�س�سات‬ ‫واجلمعيات الأهلية تن�شر على مواقع التوا�صل‬

‫القب�ض على �شبكة ّ‬ ‫حلل "اال�سئلة االمتحانية"‬ ‫بغداد‪ -‬متابعة امل�شرق ‪:‬‬ ‫�أعلنَ جهاز الأمن الوطني‪ ،‬القب�ض على �شبكة حلل اال�سئلة‬ ‫االمتحانية مقابل مبالغ مالية‪ .‬وق��ال اجلهاز ‪ :‬انه "وبعد‬ ‫تكثيف اجلهد اال�ستخباري لت�أمني واجناح العملية الرتبوية‬ ‫مت ال��ق��اء القب�ض على �شبكة ت�ضم ثالثة وع�شرين متهما‬ ‫يقومون بحل الأ�سئلة الوزارية للطالب مقابل مبالغ مالية عن‬ ‫طريق �أجهزة ار�سال وا�ستقبال خالل وجودهم بالقرب من‬ ‫املراكز االمتحانية منذ بدء امتحانات الدور الثاين للمراحل‬ ‫املنتهية"‪ .‬وا�ضاف انه "جرى ت�سليم املتهمني �إىل اجلهات‬ ‫الق�ضائية املخت�صة لتدوين �أقوالهم وات��خ��اذ الإج���راءات‬

‫االج��ت��م��اع��ي ب�ين احل�ي�ن والأخ�����ر �أخ���ب���ارا عن‬ ‫قيامها برتويج معامالت منح ال�سلف للموظفني‬ ‫واملتقاعدين من م�صرف الرافدين لقاء مبالغ‬ ‫معينة‪ .‬وط��ال��ب البيان املوظفني واملتقاعدين‬ ‫ب��ع��دم ال��ت��ع��اون م���ع ه���ذه اجل���ه���ات وان منح‬ ‫ال�سلف يكون ح�صرا عن طريق فروع امل�صرف‬ ‫املنت�شرة يف البالد والتقدمي عليها الكرتونيا‬ ‫وه��ي تخ�ضع لإج���راءات قانونية و�صوال �إىل‬ ‫ا�ستكمال منحها للموظف �أو املتقاعد امل�ستحق‪.‬‬

‫يف دياىل‪" ...‬الأكالت اجلاهزة"‬ ‫تك�شف عن تورط عائالت بدعم خاليا داع�ش‬ ‫بعقوبة‪ -‬متابعة امل�شرق‪:‬‬ ‫ك�����ش َ‬ ‫��ف م�������س����ؤول حم��ل��ي يف‬ ‫حم��اف��ظ��ة دي����اىل‪ ،‬ع��ن �ضبط‬ ‫ما �أ�سماها "�أكالت جاهزة"‬ ‫يف م�ضافات تابعة لتنظيم‬ ‫داع�ش داخ��ل حو�ض زراعي‬ ‫يف ناحية �أب��ي �صيدا (‪30‬كم‬ ‫�شمال �شرق بعقوبة)‪ .‬وقال‬ ‫رئ��ي�����س ال��ل��ج��ن��ة الأم��ن��ي��ة يف‬ ‫جمل�س ن��اح��ي��ة �أب���ي �صيدا‪،‬‬ ‫ع��واد الربيعي‪� ،‬إن "القوات‬ ‫االمنية �ضبطت خالل �سل�سلة‬ ‫عمليات ع�سكرية لتعقب خاليا‬

‫تضم (‪ )23‬متهماً‬

‫داع�������ش يف ح��و���ض الوقف‬ ‫ومنها ب�ساتني املخي�سة‪ ،‬على‬ ‫م�����ض��اف��ات ب��ع�����ض��ه��ا احتوى‬ ‫على �أكالت جاهزة معروفة ال‬ ‫ميكن طبخها من قبل م�سلحي‬ ‫التنظيم"‪ .‬و�أ�ضاف الربيعي‪،‬‬ ‫�أن "الأكالت اجلاهزة ك�شفت‬ ‫عن دعم تتلقاه عنا�صر التنظيم‬ ‫من بع�ض العائالت من خالل‬ ‫�إر�سال الطعام واخلبز ومواد‬ ‫غذائية‪ ،‬وهذا ما يف�سر بقاءها‬ ‫يف تلك الب�ساتني املرتامية‬ ‫ب��رغ��م الإج��������راءات الأمنية‬

‫امل�شددة املحيطة بها"‪ .‬و�أ�شار‬ ‫رئي�س اللجنة الأم��ن��ي��ة‪� ،‬إىل‬ ‫�أن "داع�ش الميكنه العي�ش‬ ‫والبقاء يف �أي منطقة دون �أن‬ ‫يكون له �أعوان وبيئة حا�ضنة‬ ‫له وهذا ما حذرنا منه مرارا‬ ‫وتكرارا‪ ،‬ون�ؤكد خطورته"‪.‬‬ ‫والي�������زال ح���و����ض ال���وق���ف‪،‬‬ ‫ي�شهد ن�شاطا وا�ضحا خلاليا‬ ‫داع�������ش ب�ي�ن ف��ت�رة و�أخ�����رى‬ ‫م���ن خ�ل�ال م��ه��اج��م��ة النقاط‬ ‫الأم��ن��ي��ة �أو مركبات مدنيني‬ ‫انطالقا من الب�ساتني الكثيفة‪.‬‬

‫العراق يحدد موعد افتتاح "عرعر"‪ ..‬وي�ستعد ال�ستئناف الرحالت الربية مع الأردن‬ ‫بغداد‪ -‬متابعة امل�شرق‪:‬‬ ‫ك�شفتْ هيئة امل��ن��اف��ذ احل���دودي���ة‪ ،‬ع��ن ان ب��داي��ة العام‬ ‫املقبل �ست�شهد اف��ت��ت��اح اجل���زء ال��ث��اين م��ن منفذ عرعر‬ ‫احلدودي بني العراق وال�سعودية‪ ،‬يف حني انهت جميع‬ ‫اال���س��ت��ع��دادات ال�ستئناف ال��رح�لات ال�بري��ة ب�ين العراق‬ ‫واالردن عرب منفذ طريبيل ـ الكرامة‪ .‬وقال رئي�س الهيئة‬ ‫كاظم العقابي ‪� :‬إن “اجلانب ال�سعودي خ�ص�ص مبلغ‬ ‫‪ 51‬مليون دوالر مبوجب مذكرة التفاهم التي ابرمها‬ ‫مع اجلانب العراقي لتنفيذ امل�شروع اخلا�ص بتو�سيع‬ ‫منفذ (عرعر) لي�شمل اجراء عمليات التبادل التجاري بني‬ ‫البلدين‪ ،‬ا�ضافة اىل الوظيفة الرئي�سة له باعتباره منفذا‬ ‫لعبور املعتمرين وحجاج بيت الله احلرام القادمني من‬ ‫العراق والدول االخرى اىل ال�سعودية‪ ،‬اىل جانب اعادة‬

‫بناء وت���أه��ي��ل منفذ (جميمة) ال��وا���ص��ل ب�ين البلدين”‪.‬‬ ‫و�أ�ضاف العقابي‪� ،‬أن “ال�سعودية ومن خالل املذكرة التي‬ ‫وقعت بني الطرفني تكفلت ب���إج��راء التعديالت الالزمة‬ ‫واقامة املن�ش�آت ال�ضرورية يف املعرب احلدودي وتزويده‬ ‫باملعدات واالل��ي��ات واالج��ه��زة وبناء املحاجر الزراعية‬ ‫وال�صحية والبيطرية وتو�سيع ال�ساحات املوجودة فيه‬ ‫من اجل تهيئة املنفذ مبا يحتاجه ليكون �صاحلا الغرا�ض‬ ‫التبادل التجاري”‪ .‬من جانب اخر‪ ،‬او�ضح العقابي ان‬ ‫“اجلانبني اتفقا اي�ضا على اعادة تاهيل منفذ (جميمة)‬ ‫الواقع يف حمافظة املثنى والذي يربط البلدين”‪ .‬م�شريا‬ ‫اىل ان “اجلانب ال�سعودي تكفل بتحمل جميع املبالغ‬ ‫الالزمة لإعادة ت�أهيل املنفذ الذي �سي�سهم ب�شكل كبري يف‬ ‫زي��ادة عمليات التبادل التجاري ودعم االقت�صاد املحلي‬

‫(يونامي) تدين العنف يف الب�صرة‬ ‫بغداد‪ -‬متابعة امل�شرق‪:‬‬ ‫�أدان����تْ بعثة الأمم امل��ت��ح��دة مل�ساعدة العراق‬ ‫(ي��ون��ام��ي)‪� ،‬أع��م��ال العنف التي وقعت م�ؤخر�أً‬ ‫ب��ال�����ص��رة‪ ،‬م��ع��ت�بر ًة �أن��ه��ا ال مت��ت ب�صلة ملطالب‬ ‫املواطنني‪ ،‬داعي ًة ال�سلطات العراقية ل�ضمان حفظ‬ ‫القانون واال�ستجابة ملطالب املواطنني‪ .‬وقالت‬ ‫(يونامي) يف بيان �صحفي ‪ُ " :‬يدين املمثل اخلا�ص‬ ‫للأمني العام للأمم املتحدة يف العراق يان كوبي�ش‬ ‫�أع��م��ال العنف وال�شغب التي وقعت يف الأي��ام‬

‫الأخ�يرة يف حمافظة الب�صرة‪ ،‬والهجمات على‬ ‫املكاتب احلكومية ومكاتب الأح��زاب ال�سيا�سية‬ ‫وامل�ؤ�س�سات الإعالمية وامل�ست�شفيات واملن�ش�آت‬ ‫النفطية وامل��ط��ار‪ ،‬و�أع��م��ال النهب ال��ت��ي طالت‬ ‫وخا�ص ًة"‪.‬‬ ‫وممتلكات عام ًة‬ ‫القن�صلية الإيرانية‬ ‫ٍ‬ ‫ّ‬ ‫معتربة �أن "�إن �أعمال العنف هذه ال متتُّ ب�صلةٍ‬ ‫ملطالب املواطنني امل�شروعة باخلدمات والوظائف‬ ‫ومكافحة الف�ساد‪ ،‬وت��ق ُ‬ ‫��ف بال�ضد م��ن حقوقهم‬ ‫امل�شروعة وتطلعاتهم �إىل حياةٍ �آمنةٍ وكرمية"‪.‬‬

‫القانونية الالزمة بحقهم"‪.‬من جانبه‪ ،‬ذكر املتحدث با�سم‬ ‫وزارة الداخلية �سعد معن ‪ :‬ان "مكاتب مكافحة اجرام‬ ‫احلدباء و�أم الربيعني التابعة لقيادة �شرطة نينوى وبعد‬ ‫متابعة م�ستمرة وال��ب��ح��ث وال��ت��ح��ري وج��م��ع املعلومات‬ ‫وتعاون املواطنني �ألقت القب�ض على ‪ ١٥‬متهما قاموا ب�سرقة‬ ‫‪ ٦٠‬طن ًا من مادة احلديد ال�صلب من �إحدى امل�شاريع"‪ .‬وتابع‬ ‫انه "مت اتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم وتدوين اقوالهم‬ ‫باالعرتاف ابتدائي ًا وق�ضائي ًا وتوقيفهم وفق املادة ‪٤ \ ٤٤٤‬‬ ‫و ‪ ٦‬ق ع وكذلك املادة ‪ ١١ \ ٤٤٤‬ق ع‪ ،‬حيث مت القب�ض على‬ ‫املتهمني يف مناطق متفرقة من اجلانب الأمين ملدينة املو�صل"‪.‬‬

‫ب�شكل‬ ‫و�أ�ضاف البيان "و�إذ ُي�ؤيد املمثل اخلا�ص‬ ‫ٍ‬ ‫املطالب امل�شروعة للمتظاهرين واملجتمع‬ ‫كامل‬ ‫ٍ‬ ‫َ‬ ‫بطرق‬ ‫امل�����دين يف ال��ب�����ص��رة وال��ت��ع��ب�ير ع��ن��ه��ا‬ ‫ٍ‬ ‫�سلمية‪ ،‬ف�إنه ّ‬ ‫يحث ال�سلطات على �ضمان حفظ‬ ‫إجراءات �صارمةٍ بحقّ‬ ‫القانون والنظام واتخاذ �‬ ‫ٍ‬ ‫واملند�سني ممن لهم‬ ‫واملحر�ضني‬ ‫املُثريين للعنف‬ ‫ّ‬ ‫ُ‬ ‫�أجند ٌة �سيا�سي ٌة مد ِّمر ٌة هدفها �إ�شاعة الفو�ضى‪.‬‬ ‫وع��ل��ى ال��ق��وات الأم��ن��ي��ة‪ ،‬وه���ي ت�����ؤدي واجبها‬ ‫هذا‪� ،‬أن تو ّفر احلماية للمتظاهرين احلقيقيني‪،‬‬

‫�ترام ك��ام ٍ��ل حل��ق��وق الإن�سان‪.‬‬ ‫وال��ت�����ص��رف ب��اح ٍ‬ ‫ويدعو كذلك احلكومة العراقية �إىل اتخاذ كافة‬ ‫اخل��ط��وات ال�لازم��ة حلماية امل��ق��ا ّر الدبلوما�سية‬ ‫وال��ق��ن�����ص��ل��ي��ة وامل��م��ت��ل��ك��ات ال��ع��ام��ة واخلا�صة‪.‬‬ ‫واملتوقع �أن تجُ��ري ال�سلطات كذلك حتقيق ًا يف‬ ‫هذه الأحداث وت�شخي�ص من يقفون وراء �أعمال‬ ‫ب�شكل كامل"‪.‬‬ ‫العنف وحما�سبة امل�س�ؤولني عنها‬ ‫ٍ‬ ‫و�أردف "و ُي�شارك املمثل اخلا�ص �سماح َة �آية الله‬ ‫العظمى ال�سيد علي ال�سي�ستاين يف الدعوة �إىل‬ ‫نبذ العنف وع��دم امل�سا�س باملمتلكات اخلا�صة‬ ‫����راءات ف��وري��ةٍ لال�ستجابة‬ ‫والعامة وات��خ��اذ �إج‬ ‫ٍ‬ ‫ملطالب املواطنني امل�شروعة بهدف زرع الثقة‬ ‫كخطوات من �ش�أنها التخفيف‬ ‫لديهم وطم�أنتهم‬ ‫ٍ‬ ‫ُّ‬ ‫من ح��دّة التوترات‪ .‬ويحث القادة ال�سيا�سيني‬ ‫على اال�ستماع �إىل هذه التو�صيات وغريها من‬ ‫املرجعية"‪ .‬واختتم البيان‪ ،‬بالقول‪" :‬و ُيجدّد‬ ‫املمثل اخلا�ص دعوته للقادة ال�سيا�سيني و�أع�ضاء‬ ‫جمل�س ال��ن��واب املنتخبني �إىل تلبية تطلعات‬ ‫املواطنني والنهو�ض مب�س�ؤولياتهم والعمل مع ًا‬ ‫من �أجل معاجلة احتياجات املواطنني ومنع حالة‬ ‫االرتياب واال�ستقطاب‪ .‬ويح ّثهم على الإ�سراع‬ ‫باتخاذ القرارات ب�ش�أن الرئا�سات الثالث للبالد‬ ‫وت�شكيل حكومةٍ وطنيةٍ م�ؤيّدةٍ للإ�صالح يتعينّ ُ‬ ‫عليها ال�شروعُ ف��ور ًا يف اتخاذ خ��ط ٍ‬ ‫��وات فاعلةٍ‬ ‫للتخفيف من معاناة املواطنني‪ .‬و�إال ف�ستتعمق‬ ‫الهو ُة بني ال ُنخب ال�سيا�سية وال�شعب‪ ،‬و�س ُيخاطر‬ ‫ّ‬ ‫النظام ال�سيا�سي وق��اد ُت��ه بفقدان ثقة ال�شعب‬ ‫ودعمه‪ .‬و�إن الإطالة يف عملية ت�شكيلِ احلكومة‬ ‫ت��خ��ل ُ��ق ح���ال��� ًة م���ن ع���دم ال��ي��ق�ين وب��ي��ئ�� ًة خ�صب ًة‬ ‫ال�سيا�سي و�أع��م��ال التخويف والعنف‬ ‫للتالعب‬ ‫ّ‬ ‫التي من �ش�أنها تخريب العمليات الدميقراطية"‪.‬‬

‫للبلدين وي�أتي يف اطار امل�ساعي الهادفة لتعزيز العالقات‬ ‫بني البلدين”‪ .‬واكد ان “الهيئة والدوائر االخرى العاملة‬ ‫يف املنافذ املتمثلة بدوائر االقامة واجلوازات واجلمارك‬ ‫وال�صحة وغ�يره��ا انهت جميع اال���س��ت��ع��دادات الالزمة‬ ‫لل�شروع ب�إعادة ا�ستئناف الرحالت الربية بني العراق‬ ‫واململكة االردن��ي��ة عرب منفذ طريبيل ـ الكرامة‪ ،‬بعد ان‬ ‫توقفت العوام عدة ب�سبب االو�ضاع االمنية التي �شهدتها‬ ‫البالد واحتالل ع�صابات “داع�ش” االجرامية الجزاء من‬ ‫االرا�ضي خالل املدة املا�ضية”‪ .‬وا�شار العقابي اىل ان‬ ‫“اجلانب العراقي واالردين يجريان حت�ضريات �سريعة‬ ‫ومكثفة م��ن اج��ل اج���راء ل��ق��اءات مو�سعة ب�ين الطرفني‬ ‫ملناق�شة هذا املو�ضوع املهم واتخاذ اخلطوات الفعلية‬ ‫لإعادة العمل با�ستئناف الرحالت الربية بني البلدين"‪.‬‬

‫بمناسبة شهر محرم‬

‫عمليات الفرات الأو�سط ت�ضع‬ ‫خطة متكاملة حلماية الزائرين‬ ‫كربالء‪ -‬متابعة امل�شرق‪:‬‬ ‫عق َد قائ ُد عمليات الفرات الأو�سط الفريق الركن قي�س خلف املحمداوي‬ ‫م���ؤمت��ر ًا �أمني ًا مو�سع ًا ملناق�شة �أه��م تفا�صيل خطة حماية الزائرين‬ ‫واملراقد خالل �شهر حمرم احلرام وعا�شوراء بح�ضور رئي�س اللجنة‬ ‫الأمنية للمحافظة وقائد �شرطة املحافظة اللواء �أحمد علي و�آمري‬ ‫الت�شكيالت والوحدات وم��دراء الأجهزة الأمنية واال�ستخبارية كافة‬ ‫و�آمري املحاور والقواطع امل�شرتكني باخلطة وعدد من �ضباط هيئة‬ ‫ال��رك��ن يف ال��ق��ي��ادة‪ .‬وا���ص��در قائد العمليات خ�لال امل���ؤمت��ر ع��ددا من‬ ‫التوجيهات لكافة امل�شرتكني يف تنفيذ خطة ال��زي��ارة وذل��ك ل�ضمان‬ ‫�سري ال��زي��ارة بان�سيابية وملنع ح��دوث �أي خ��رق �أم��ن��ي خا�صة وان‬ ‫املحافظة تتوقع �أن ت�ستقبل امل�لاي�ين م��ن ال��زائ��ري��ن وم��ن خمتلف‬ ‫املحافظات العراقية والدول العربية والإ�سالمية‪.‬كذلك ناق�ش امل�ؤمتر‬ ‫عددا من املعوقات اخلا�صة بتنفيذ اخلطة وو�ضع احللول املنا�سبة‬ ‫لها يف ظل الظروف الراهنة التي مير بها بلدنا ومت حتديد املهمات‬ ‫وامل�س�ؤوليات والواجبات اخلا�صة وكل ما يتعلق بتفا�صيل اخلطة‪.‬‬

‫�إحباط حماولة تهريب‬ ‫"كبيــرة" مل�شتقــات نفطيــة‬ ‫بغداد‪ -‬متابعة امل�شرق‪:‬‬ ‫ذك�� َر املتحدث الر�سمي با�سم وزارة الداخلية‪ ،‬ام�س االح���د‪ ،‬ان��ه مت‬ ‫احباط عملية تهريب "كبرية" مل�شتقات نفطية‪ .‬وقال اللواء �سعد معن‬ ‫‪ :‬ان "مفارز مديرية �شرطة نفط اجلنوب التابعة ملديرية �شرطة الطاقة‬ ‫احبطت حماولة كبرية لتهريب امل�شتقات النفطية"‪ .‬وا�ضاف "ت�أتي هذه‬ ‫العملية بعد ن�صب كمني حمكم على اخلط اال�سرتاتيجي الناقل للنفط‬ ‫اخلام يف غرب الرميلة ال�شمايل املمتد من و�إىل حقل االحدب النفطي يف‬ ‫غرب الرميلة ال�شمايل قرب حمطة ‪ ps1‬وارطاوي‪� ،‬أ�سفرت العملية عن‬ ‫�ضبط ‪� 9‬صهاريج القب�ض على �سائقيها و�ضبط �صمامات مت و�ضعها على‬ ‫الأنبوب ت�ستخدم لتحميل النفط اخلام من الأنبوب اىل ال�صهاريج"‪.‬‬


‫‪2‬‬

‫االثنني املوافق ‪ 10‬من ايلول ‪ 2018‬العدد ‪ 4136‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬

‫تقارير وأخبار‬

‫‪Monday, 10 September. 2018 No. 4136 Year15‬‬

‫لتطوير العالقات االقتصادية بين البلدين‬

‫التجارة تناق�ش م�سودة ورقة عمل اجلانب العراقي يف اللجنة‬ ‫العراقية – املغربية امل�شرتكة‬ ‫المشرق‪ -‬علي المياحي‪:‬‬

‫عقدتْ وزارة التجارة اجتماعا حت�ضرييا‬ ‫ملناق�ش����ة م�س����ودة ورق����ة عم����ل اجلان����ب‬ ‫العراقي يف اللجنة العراقية – املغربية‬ ‫امل�شرتك����ة والذي تر�أ�س����ه وكيل الوزارة‬ ‫لل�ش�����ؤون االدارية وليد حبيب الو�سوي‬ ‫وبح�ض����ور ممثلني ال����وزارات العراقية‬ ‫واجلهات املعنية به����ذا املو�ضوع‪ .‬واكد‬ ‫الوكي����ل املو�س����وي ان����ه ج����رى خ��ل�ال‬ ‫االجتماع مناق�شة املوا�ضيع واملقرتحات‬

‫املقدم����ة من قب����ل اع�ضاء اللجن����ة لإعداد‬ ‫ورق����ة عم����ل اجلانب العراق����ي ب�صيغتها‬ ‫النهائي����ة‪ .‬مبين����ا ان امل�س����ودة ت�ضمن����ت‬ ‫تق����دمي مقرتح����ات لتطوي����ر العالق����ات‬ ‫االقت�صادية والتجارية وتعزيز التعاون‬ ‫االقت�ص����ادي والتب����ادل التج����اري ب��ي�ن‬ ‫البلدين ا�ضافة اىل تفعيل اعمال اللجنة‬ ‫العراقي����ة – املغربية امل�شرتكة من خالل‬ ‫دع����وة امل�ستثمرين ورج����ال االعمال اىل‬ ‫الدخ����ول يف امل�شاري����ع اال�ستثمارية يف‬

‫منت�سبو ال�شركة العامة لتجارة‬ ‫املواد الغذائية يتربعون‬ ‫ملحافظة الب�صرة‬

‫العراق ف�ضال عن امل�شاركة يف املعار�ض‬ ‫التجاري����ة الدولي����ة الت����ي تق����ام يف كال‬ ‫البلدي����ن والدعوة للم�شاركة يف معر�ض‬ ‫بغ����داد ال����دويل واملعار�����ض املتخ�ص�صة‬ ‫وت�سهي����ل من����ح التج����ار وال�صناعي��ي�ن‬ ‫العراقي��ي�ن ت�أ�ش��ي�رة دخ����ول اىل اللملكة‬ ‫املغربي����ة وان�ش����اء جمل�س رج����ال اعمال‬ ‫عراق����ي – مغرب����ي م�ش��ت�رك لتوطي����د‬ ‫العالق����ات ب��ي�ن القطاع اخلا�����ص يف كال‬ ‫البلدين‪.‬‬

‫داع�ش يفجر �أنبوب نفط يف كركوك‬ ‫كركوك ‪ -‬متابعة المشرق‪:‬‬

‫ق���ام م�سلح���ون م���ن تنظي���م "داع����ش" الإرهاب���ي‪ ،‬بتفجري‬ ‫�أنبوب نفط يف حمافظة كركوك ب�شمايل العراق‪ .‬وقال قائد‬ ‫ق���وات الأمن الكردي���ة "�أ�ساي�ش" باملنطق���ة‪� ،‬إدري�س رفعت‪،‬‬ ‫�إن���ه مت تفج�ي�ر خط �أنابيب نق���ل النفط اخل���ام يف كركوك‪،‬‬ ‫�صب���اح ام����س بوا�سط���ة عبوتني نا�سفت�ي�ن‪ .‬و�أ�ش���ار �إىل �أن‬ ‫الن�ي�ران ال تزال م�شتعلة ومل يتم �إخماد احلريق حتى الآن‪.‬‬ ‫وا�ستعادت احلكومة املركزية العراقية يف بغداد‪� ،‬سيطرتها‬ ‫على حمافظة كركوك يف �شم���ال البالد يف �أكتوبر من العام‬ ‫املا�ضي‪ ،‬بعد �أن كان���ت حتت �سيطرة الأكراد على مدى عدة‬ ‫�سن���وات‪ .‬وي�ؤك���د رفع���ت‪� ،‬أن ال�شرطة العراقي���ة مل ت�سيطر‬ ‫بع���د ب�شكل كام���ل على املنطق���ة‪ ،‬وهو ما ي�سم���ح للدواع�ش‬ ‫املختبئ�ي�ن يف اجلب���ال‪ ،‬مبهاجم���ة املن�ش����آت النفطي���ة ب�ي�ن‬ ‫احلني والآخر‪ .‬ويف فرباير املا�ضي‪ ،‬حتدث حمافظ كركوك‬ ‫‪ ،‬راكان اجلب���وري‪ ،‬لوكال���ة نوفو�ستي‪ ،‬ع���ن خطر "اخلاليا‬ ‫النائم���ة" التابعة لداع�ش يف كرك���وك‪ ،‬رغم �إعالن بغداد يف‬ ‫نهاية عام ‪ ، 2017‬عن الن�صر على داع�ش‪.‬‬

‫المشرق‪ -‬علي المياحي‪:‬‬

‫�أعلن مدير م�ست�شفى الوا�سطي الدكتور‬ ‫عبا����س حممد �صح���ن الن�ص���راوي عن‬ ‫ا�ستقبال العيادات اال�ست�شارية(‪)5153‬‬ ‫مراجع���ا خ�ل�ال �شه���ر اب ‪ 2018‬فيم���ا‬ ‫اج���رت �ص���االت العملي���ات اجلراحي���ة‬ ‫(‪)516‬عملي���ة متنوع���ة خ�ل�ال ال�شه���ر‬ ‫ذات���ه وبلغ عدد الراقدي���ن يف الردهات‬ ‫(‪ )532‬راق���د‪ .‬وق���ال ان ه���ذه االع���داد‬ ‫توزعت بني االق�سام الطبية واخلدمية‬ ‫يف العيادات اال�ست�شارية لتنال خدمات‬ ‫مميزة مقدمة من قب���ل الكوادر العاملة‬

‫يف امل�ست�شفى حيث بلغ عدد املراجعني‬ ‫يف وح���دة اال�شعة (‪)2092‬مراجعا اما‬ ‫وحدة الع�ل�اج الطبيعي فق���د ا�ستقبلت‬ ‫(‪ )1849‬مراج���ع‪ ،‬وبلغ عدد املراجعني‬ ‫يف وح���دة تخطيط االع�ص���اب (‪)420‬‬ ‫مراجع���ا‪� ,‬إ�ضاف��� ًة اىل وح���دة امل�سان���د‬ ‫الطبي���ة فق���د عمل���ت (‪ )588‬م�سن���دا‬ ‫وتعلي���ة وم�ش���دا‪ ،‬ام���ا وح���دة املفرا�س‬ ‫احلل���زوين فق���د ا�ستقبل���ت (‪)249‬‬ ‫مراجعا‪ ،‬اما وحدة املخترب فقد اجنزت‬ ‫نح���و (‪ )7625‬فح�ص���ا خمتربي���ا‪ ،‬ام���ا‬ ‫وح���دة تقومي اال�سن���ان فق���د ا�ستقبلت‬

‫بغداد ‪ -‬متابعة المشرق‪:‬‬

‫ك�ش���ف تقري���ر ملوق���ع “�ست���ار ان���د �سرتاي���ب”‬ ‫االمريك���ي املتخ�ص����ص بال�ش����ؤون الع�سكري���ة‬ ‫ان نح���و ‪ 5500‬تون�س���ي ان�ضم���وا اىل تنظي���م‬ ‫داع����ش االرهاب���ي يف الع���راق و�سوري���ا ث���اين‬ ‫اك�ب�ر جن�سية بع���د ال�سعوديني‪ .‬وذك���ر التقرير‬ ‫�أن “داع����ش والقاع���دة يقوم���ان يف الوق���ت‬ ‫احلايل بتجنيد جيل جديد من ال�سكان املحليني‬ ‫ل�ش���ن هجم���ات ارهابية يف الداخ���ل مبا يف ذلك‬ ‫الهج���وم الذي حدث ال�شه���ر املا�ضي بالقرب من‬ ‫احل���دود اجلزائري���ة ال���ذي اودى بحي���اة �ست���ة‬ ‫من رجال احلر�س الوطن���ي”‪ .‬وا�ضاف التقرير‬

‫�أن “االحب���اط احلا�ص���ل م���ن نق����ص الفر����ص‬ ‫االقت�صادي���ة واحل���راك االجتماع���ي ادى اىل‬ ‫نزوح اكرث من ‪ 3000‬تون�سي نحو اوروبا هذا‬ ‫العام وفق ًا لوكالة الهجرة التابعة للأمم املتحدة‬ ‫‪ ،‬وقد ت�سببت ه���ذه العوامل نف�سها يف ان�ضمام‬ ‫الآخري���ن �إىل اجلماع���ات املتطرف���ة ‪ ،‬خا�ص���ة‬ ‫يف املناط���ق الت���ي طامل���ا �أهملته���ا احلكوم���ة”‪.‬‬ ‫وا�ش���ار التقري���ر اىل �أن “الكثري م���ن املتطرفني‬ ‫التون�سي�ي�ن الذين ذهب���وا �إىل �سوريا والعراق‬ ‫ماتوا يف القتال هن���اك‪ ،‬ويعتقد �أن الناجني من‬ ‫ه���ذه املعارك هم من بني جي���وب االرهابيني من ال�سورية‪ ،‬فيم���ا ان�سحب البع����ض على االرجح �إىل تنظي���م داع�ش هن���اك ‪� ،‬أو رمبا ان�ضموا �إىل‬ ‫تنظي���م داع�ش يف �شرق �سوريا �أو يف ال�سجون لالختباء‪ ،‬وان�سحب �آخرون �إىل ليبيا لالن�ضمام فرع يف �شبه جزيرة �سيناء �شمال م�صر”‪.‬‬

‫خالل تموز الماضي‬

‫�أكرث من (‪ )550‬مليون لرت من �أنواع الوقود جهزتها‬ ‫�شركة التوزيع ملحطات الطاقة الكهربائية‬ ‫المشرق‪ -‬علي صالح‪:‬‬

‫َ‬ ‫ك�شف املدير العام ل�شركة توزيع املنتجات النفطية املهند�س‬ ‫كاظ���م م�سري يا�س�ي�ن عن جتهيز حمطات الطاق���ة الكهربائية‬ ‫التابع���ة ل���وزارة الكهرب���اء واملنت�ش���رة يف حمافظة بغداد‬ ‫وباق���ي املحافظ���ات عن طري���ق احلو�ضي���ات والأنابيب مبا‬ ‫يق���ارب م���ن (‪ )550‬مليون لرت م���ن �أنواع الوق���ود املختلفة‬ ‫خ�ل�ال �شهر مت���وز املا�ض���ي‪ .‬م�سري �أك���د �أن ال�شرك���ة جهزت‬ ‫جمي���ع حمطات الطاق���ة الكهربائية بجمي���ع احتياجاتها من‬ ‫وق���ود الدي���زل وزي���ت الغ���از وزيت الوق���ود �ضم���ن خطتها‬ ‫ال�شهري���ة‪ ،‬عالو ًة على جتهيزها املنتظ���م للمولدات ال�سكنية‬ ‫بالوقود الالزم وذلك �سعي ًا منها لتوفري الكهرباء للمواطنني‬ ‫وف�صل املدير العام‬ ‫الك���رام نظر ًا لإرتفاع درجات احل���رارة‪ّ .‬‬ ‫الكميات املجهزة للمحطات الكهربائية خالل ال�شهر بالقول‪:‬‬ ‫جهزنا �أكرث من (‪ )17‬مليون لرت من وقود الديزل و�أكرث من‬ ‫(‪ )98‬ملي���ون لرت من زيت الغاز و�أكرثمن (‪ )435‬مليون لرت‬ ‫من زيت الوقود �أ�ضاف ًة اىل جتهيز كميات من النفط الأبي�ض‬ ‫لبع����ض �أنواع املحط���ات الكهربائية وذل���ك حر�ص ًا منها على‬ ‫ا�ستم���رار جتهيز املواطن�ي�ن بالطاقة الكهربائي���ة ف� ً‬ ‫ضال عن‬

‫توفريها احتياجات كافة الدوائ���ر اخلدمية‪ .‬يذكر �أن �شركة‬ ‫التوزي���ع قد �أعدت خط���ة �شهرية متكامل���ة لتجهيز املحطات‬ ‫الكهربائي���ة بالوقود الالزم‪ ،‬عالو ًة على ا�ستمرارها بتجهيز‬ ‫املنتج���ات النفطي���ة للمواطن�ي�ن كافة وللقطاع�ي�ن احلكومي‬ ‫والأهلي يف كاف���ة املحافظات خالل الع���ام اجلاري وح�سب‬ ‫حاجة كل جهة‪.‬‬

‫جلنة ال�صحة مبجل�س دياىل تدعو لتبني خطة "احتواء عاجلة" ملواجهة احلمى النزيفية‬ ‫بعقوبة ‪ -‬متابعة المشرق‪:‬‬

‫دع���ت جلنة ال�صحة يف جمل�س حمافظة دياىل‪،‬‬ ‫ام����س االح���د‪ ،‬اىل تبن���ي خطة احت���واء عاجلة‬ ‫ملواجهة مر�ض احلم���ى النزيفية يف ثاين اكرب‬ ‫م���دن املحافظ���ة‪ .‬وقال���ت رئي�س جلن���ة ال�صحة‬ ‫يف جمل�س دياىل جناة الطائ���ي‪� ،‬إن "املقدادية‬

‫ث���اين �أكرب م���دن دياىل �سجل���ت �أول حالة وفاة‬ ‫مبر����ض احلم���ى النزيفية بعد اكت�ش���اف حالته‬ ‫يف بغ���داد وت���ويف يف اح���دى م�ست�شفياتها"‪.‬‬ ‫ودع���ت الطائ���ي �إىل "تبن���ي خط���ة احت���واء‬ ‫عاجل���ة ملواجه���ة مر����ض احلم���ى النزيفي���ة يف‬ ‫املقدادي���ة من خ�ل�ال اعتماد الو�سائ���ل الوقائية‬

‫م���ن خ�ل�ال ر����ش املبي���دات اخلا�ص���ة باملر����ض‬ ‫خا�ص���ة القرى واملناطق الت���ي تكرث فيها تربية‬ ‫املوا�شي واالغنام"‪ .‬و�أكد رئي�س جلنة ال�صحة‬ ‫يف جمل����س دي���اىل "�ض���رورة تثقي���ف املجتمع‬ ‫باملر����ض و�سب���ل انت�ش���اره والوقاي���ة منه ملنع‬ ‫انتقاله وانت�شاره بني االهايل"‪.‬‬

‫ً‬ ‫حت�سبا لقيام "مند�سني وخمربني" با�ستغالل تظاهرات مرتقبة‬ ‫مي�سان تعلن تطبيق خطة �أمنية خا�صة‬ ‫العمارة‪ -‬متابعة المشرق‪:‬‬

‫ك�ش َ‬ ‫���ف رئي����س اللجن���ة االمني���ة يف‬ ‫جمل����س حمافظ���ة مي�س���ان �سرح���ان‬ ‫الغالب���ي‪، ،‬ع���ن وج���ود خط���ة امني���ة‬ ‫خا�ص���ة حت�سب���ا ال�ستغ�ل�ال �أي‬ ‫تظاه���رة من قب���ل مند�سني وخمربني‬ ‫واع���داء العراق‪ .‬وق���ال الغالبي ‪ :‬ان‬ ‫"القيادة االمنية يف مي�سان و�ضعت‬ ‫خط���ة خا�ص���ة متا�شي���ا م���ع االحداث‬ ‫الت���ي ح�صل���ت يف املحافظة وحت�سبا‬ ‫ال�ستغ�ل�ال اي تظاه���رة م���ن قب���ل‬ ‫مند�سني وخمربني واعداء للعراق"‪.‬‬ ‫واو�ضح ان "قيادات التظاهرات يف‬ ‫املحافظ���ة ابلغونا ب�أنهم لن ي�شرتكوا‬ ‫خالل هذه الف�ت�رة ب�أي تظاهرة حتى‬

‫(‪ )200‬مراج���ع ووح���دة ال�سون���ار فقد‬ ‫ا�ستقبل���ت (‪ )79‬مراجع���ا وا�ستقب���ل‬ ‫جه���از كثاف���ة العظ���ام (‪ )49‬مراجع���ا‪،‬‬ ‫وبلغ ع���دد الرقوق ال�شعاعية (‪.)2585‬‬ ‫وا�ض���اف اي�ضا ان العمليات اجلراحية‬ ‫الت���ي اجري���ت يف امل�ست�شف���ى توزعت‬ ‫ب�ي�ن العمليات التجميلي���ة والتي بلغت‬ ‫(‪ )245‬عملية وبلغ���ت عمليات جراحة‬ ‫العظام والك�س���ور (‪ )214‬عملية ف� ً‬ ‫ضال‬ ‫ع���ن اج���راء (‪ )47‬عملي���ة جراح���ة يف‬ ‫الوج���ه والفكني ‪،‬اما وح���دة الليزر فقد‬ ‫اج���رت(‪)10‬عملي���ات لي���زر‪.‬‬

‫موقع �أمريكي‪ 5500 :‬تون�سي ان�ضموا‬ ‫اىل داع�ش يف العراق و�سوريا‬

‫المشرق‪ -‬علي المياحي‪:‬‬

‫يِف خطوة وطنية ان�سانية بادرت مالكات ال�شركة العامة لتجارة‬ ‫امل���واد الغذائية بحملة جلمع التربع���ات لإي�صال كميات من املاء‬ ‫ال�ص���ايف اىل حمافظة الب�صرة وقد و�صل���ت ال�شاحنات فعال اىل‬ ‫املحافظ���ة ك�أول حملة ت�ص���ل هناك‪ .‬وكان عل���ى ر�أ�س املتطوعني‬ ‫مدي���ر ع���ام الغذائية ع�ض���و خلية االزم���ة املهند����س قا�سم حمود‬ ‫من�صور مع وفد �ضم كال من معاون مدير عام التخطيط واملتابعة‬ ‫ومدي���ر ق�سم النقل وال�شحن يف ال�شركة وعدد من املوظفني ومن‬ ‫هن���اك وعد �سيادت���ه املرجعي���ات الدينية واملواطنني ب����أن تكون‬ ‫وزارة التج���ارة من ال���وزارات ال�سباقة يف خدم���ة املحافظة من‬ ‫خالل توفري مفردات البطاق���ة التموينية وتقدمي الدعم املعنوي‬ ‫واملادي للمحافظة مبا يخدم مطالب املتظاهرين يف ظل الظروف‬ ‫الراهن���ة‪ ،‬وكما حدث يف خدمة املحافظات املحررة من ع�صابات‬ ‫داع�ش االرهابية و�سيكون لها نف�س املهمات يف الب�صرة‪.‬‬

‫م�ست�شفى الوا�سطي يقدم خدماته لأكرث من (‪� )5‬آالف مراجع‬ ‫ويجري(‪ )516‬عملية جراحية خالل �شهر‬

‫اليت���م ا�ستغالله���ا ونح���ن بدورن���ا‬ ‫نحي���ي موقفه���م ونطال���ب احلكوم���ة‬ ‫املركزي���ة باال�ستجاب���ة ملطال���ب ابناء‬ ‫املحافظ���ات دون احلاج���ة لأي‬ ‫تظاه���رة يف املحافظ���ة"‪ .‬و�أردف‬ ‫رئي����س اللجن���ة االمني���ة قائ ً‬ ‫�ل�ا ان‬ ‫"جمي���ع املطالب���ات و�صلت وم�شاكل‬ ‫�أبن���اء اجلن���وب معروف���ة لديه���ا"‪.‬و‬ ‫نظ���م الع�ش���رات م���ن الأه���ايل يف‬ ‫حمافظ���ة مي�سان‪،‬تظاه���رات م�ساندة‬ ‫لالحتجاج���ات مبحافظ���ة الب�ص���رة‪.‬‬ ‫وق���ال م�ص���در حمل���ي يف النج���ف‪،‬‬ ‫ان "الع�ش���رات م���ن الأه���ايل خرجوا‬ ‫بتظاه���رة مل�سان���دة املحتج�ي�ن يف‬ ‫حمافظ���ةالب�ص���رة"‪.‬‬

‫ً‬ ‫اجتماعا‬ ‫النقل اخلا�ص تعقد‬ ‫ً‬ ‫مو�سعا لأق�سامها يف عموم العراق‬ ‫المشرق‪ -‬حسين الخفاجي‪:‬‬

‫عقدت �إدارة ال�شركة العامة لإدارة النقل اخلا�ص �صباح‬ ‫ْ‬ ‫ام����س االح���د يف مقره���ا ببغ���داد اجتماع���ا مو�سعا �ضم‬ ‫�إدارات �أق�سامه���ا وفروعها يف عموم املحافظات‪ .‬تر�أ�س‬ ‫االجتماع ال�سيد املدير العام لل�شركة اال�ستاذ عبد العظيم‬ ‫ال�ساع���دي وبح�ض���ور جميع ر�ؤ�س���اء ومدي���ري �أق�سام‬ ‫وف���روع ال�شرك���ة‪ ،‬وناق����ش احل�ض���ور �أه���م االجنازات‬ ‫واالخفاق���ات التي واجه���ت تنفيذ خط���ة ال�شركة و�سبل‬ ‫زي���ادة الإي���رادات وتقليل النفق���ات وا�ستيع���اب الطلب‬ ‫املتزايد لفتح خط���وط نقل جديدة و�أهم معوقات العمل‬ ‫ومتطلباته‪ ،‬حيث وجه ال�سيد املدير بتذليل كافة العقبات‬ ‫وفق القان���ون وتقدمي درا�سات وافية ع���ن �أية م�شاريع‬ ‫م�ستقبلي���ة واتباع الط���رق الر�سمية يف العمل مع زيادة‬ ‫االت�صال بكافة اجلهات ال�ساندة من �أجل التعاون البناء‬ ‫واملثم���ر يف خدم���ة ابن���اء ال�شعب العراق���ي‪ .‬ويف ختام‬ ‫االجتماع �شكر احلا�ضرون اهتمام ال�سيد املدير وثمنوا‬ ‫جه���وده يف متابعة �ش�ؤون الأق�سام ودفعه لعجلة العمل‬ ‫باالجتاه ال�صحيح‪.‬‬

‫النفط تعلن عن ت�شغيل‬ ‫م�صفى �صالح الدين‪ 2/‬اليوم‬ ‫بطاقة ‪ 70‬الف برميل‬ ‫بغداد ‪ -‬متابعة المشرق‪:‬‬

‫�أعلن���ت وزارة النف���ط‪ ،‬الأحد‪ ،‬ع���ن ت�شغي���ل م�صفى �صالح‬ ‫الدي���ن‪ 2 /‬يف م�صف���ى بيجي بطاقة ‪ 70‬ال���ف برميل اليوم‬ ‫االثن�ي�ن‪ .‬م�ش�ي�رة اىل اتخاذه���ا خط���وات للحف���اظ عل���ى‬ ‫احلق���ول النفطية والعاملني فيها‪ .‬وق���ال وزير النفط جبار‬ ‫عل���ي ح�سني اللعيبي خ�ل�ال م�ؤمتر �صحف���ي عقده يف مقر‬ ‫ال���وزارة‪� ،‬إن "ال���وزارة �ستق���وم بت�شغي���ل م�صف���ى �صالح‬ ‫الدين‪ 2 /‬يف بيجي اليوم االثنني بطاقة ‪ 70‬الف برميل بعد‬ ‫�إع���ادة ت�أهيله من جديد بجهود وطني���ة خال�صة"‪ .‬من جهة‬ ‫ثاني���ة‪ ،‬ع ّد وزير النفط ان "الأح���داث الأخرية يف الب�صرة‬ ‫مل ت�ؤث���ر يف عملي���ات االنت���اج والت�صدي���ر وا�ستمرت وفق‬ ‫معدالته���ا ال�شهري���ة"‪ ،‬مبين ًا �أن ال���وزارة "اتخذت خطوات‬ ‫متمي���زة للحفاظ على احلقول النفطي���ة والعاملني فيها من‬ ‫عراقيني و�أجانب يف ظل الظروف املرتبكة �أمنيا يف الأيام‬ ‫املا�ضية"‪ .‬وا�شار اللعيبي‪� ،‬إىل انه "طلب من رئي�س الوزراء‬ ‫حيدر العب���ادي املوافقة على خماطبة ال�شركات العاملة يف‬ ‫جوالت الرتاخي�ص �إىل رفع مبالغ املنافع االجتماعية من ‪5‬‬ ‫ماليني دوالر �سنوي���ا �إىل ‪ 15‬مليون دوالر لتوفري خدمات‬ ‫�أك�ث�ر للمواطن�ي�ن يف الب�ص���رة"‪ .‬وكان عدد م���ن املحتجني‬ ‫مبحافظ���ة الب�صرة اقتحم���وا حقل غرب القرن���ة ‪ 1‬النفطي‬ ‫بع���د ان �شهدت الب�صرة احتجاج���ات وا�سعة نتيجة �ضعف‬ ‫اخلدمات‪.‬‬


‫ال�صحة‪� :‬إكمال املطابقة للوجبة‬ ‫‪ 24‬من �شهــــداء �سبايكــر‬

‫اخلارجية‪ :‬نرف�ض ا�ستخدام �أرا�ضينا‬ ‫لتهديد اجلريان‬

‫امل�شرق ‪ -‬ق�سم االخبار ‪:‬‬ ‫�أعلنت وزارة ال�صح��ة والبيئة‪ ،‬الأحد‪ ،‬عن �إكمال �إجراءات الفح�ص واملطابقة‬ ‫للوجب��ة ‪ 24‬م��ن �شهداء �سبايك��ر‪ ،‬الفت��ة �إىل �أن العدد الكل��ي لل�ضحايا مبجمع‬ ‫الق�ص��ور الرئا�سي��ة مبحافظة �ص�لاح الدين بل��غ ‪� 747‬شهيدا‪.‬وقال��ت الوزارة‬ ‫"�إن الف��رق الطبية املتخ�ص�صة بالدائرة �أكملت �إج��راءات الفح�ص للوجبة ‪24‬‬ ‫م��ن جثامني �شهداء قاعدة �سبايك��ر ومطابقتها من احلم���ض النووي لذويهم"‪.‬‬ ‫و�أ�ضاف��ت‪� ،‬أن "عدد احلاالت التي مت التعرف عليه��ا ومطابقتها يف هذه الوجبة‬ ‫‪ 14‬حالة‪ ،‬لي�صبح املجموع الكلي ل�شهداء جمزرة �سبايكر (‪� )747‬شهيدا يف جممع‬ ‫الق�صور الرئا�سي��ة مبحافظة �صالح الدين"‪.‬و�أ�شارت ال��وزارة‪� ،‬إىل �أن "العدد‬ ‫الكلي لنتائج فح���ص احلم�ض النووي ‪ DNA‬ل�شهداء القوات االمنية (‪)177‬‬ ‫�شهي��دا‪ ،‬و�سيت��م ت�سليمه��ا اىل وزارة الدفاع لتق��وم هي بت�سليمه��ا لذويهم"‪.‬‬

‫امل�شرق – ق�سم االخبار‪:‬‬ ‫ا�ص��درت وزارة اخلارجي��ة العراقية ام�س االحد‪ ،‬بيان��ا بخ�صو�ص‏الق�صف‬ ‫الإيراين على ق�ضاء كوي�سنجق‪ ،‬يف حني رف�ضت ا�ستخدام االرا�ضي العراقية‬ ‫لتهدي��د �أم��ن جريان��ه‪ .‬وقالت ال��وزارة 'نعرب ع��ن رف�ضن��ا للق�صف الذي‬ ‫ا�سته��دف ق�ضاء كوي�سنجق التابع ملحافظة اربيل والذي �أدى اىل �سقوط عدد‬ ‫من ال�ضحايا واجلرح��ى'‪ ،‬م�ؤكدة 'حر�ص العراق عل��ى �أمن جريانه ورف�ضه‬ ‫ال�ستخ��دام �أرا�ضي��ه لتهديد �أمن تلك ال��دول'‪ ،‬معربة ع��ن رف�ضها لـ"خرق‬ ‫ال�سي��ادة العراقية من خالل ق�صف �أي هدف داخ��ل االرا�ضي العراقية دون‬ ‫تن�سيق م�سبق مع اجله��ات العراقية جتنيبا للمدنيني من �آثار تلك العمليات"‪.‬‬

‫رئيس مجلس اإلدارة‬

‫د‪ .‬غاندي محمد عبد الكريم‬

‫االثنني ‪ 10‬من �أيلول ‪ 2018‬العدد ‪ 4136‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬

‫يوميـــة دولية م�ستقلة‬

‫‪� 12‬صفحة‬ ‫رداً على االستغراب من عدم حرق مقاره يف البصرة‬

‫‪Monday 10 September. 2018 No. 4136Year 15‬‬

‫ائتالف عالوي‪:‬منهجنا التزام االعتدال وامل�صاحلة يف التعاطي مع خمتلف الق�ضايا‬ ‫امل�شرق – خا�ص‪:‬‬ ‫ا�صدر املتحدث الر�سمي با�سم حزب الوفاق الوطني‬ ‫العراقي وائ��ت�لاف الوطنية‪ ،‬بزعامة نائب رئي�س‬ ‫اجلمهورية اي��اد ع�لاوي‪ ،‬بيان ًا ادان فيه ا�ستغراب‬ ‫البع�ض ع��دم ح��رق م��ق��رات ائ��ت�لاف الوطنية خالل‬ ‫االح��ت��ج��اج��ات ال�����ش��ع��ب��ي��ة االخ��ي��رة يف حمافظات‬ ‫ال��و���س��ط واجل��ن��وب‪.‬وق��ال ه���ادي ال��ظ��امل��ي يف بيان‬ ‫ح�صلت"امل�شرق" على ن�سخة منه"حر�ص حزب‬ ‫الوفاق الوطني العراقي وائتالف الوطنية بزعامة‬ ‫اي���اد ع�ل�اوي ع��ل��ى تبني وال���ت���زام منهج االعتدال‬ ‫وامل�����ص��احل��ة يف ال��ت��ع��اط��ي م���ع خم��ت��ل��ف الق�ضايا‬ ‫الوطنية‪ ،‬وقد انعك�س ذلك على مواقفهما وعالقاتهما‬ ‫مع جميع االط��راف ال�سيا�سية"‪ ،‬م�ضيفا ان "حزب‬ ‫الوفاق الوطني العراقي يعتقد بان احللول ال تت�أتى‬ ‫من خالل لغة االتهام والتخوين وامنا عرب االقرار‬ ‫ب��امل�����س���ؤول��ي��ة واالن��ف��ت��اح ع��ل��ى ال�����ش��رك��اء الوطنيني‬ ‫واعتماد ال���ر�ؤى الواقعية يف ر�سم خ��ارط��ة طريق‬ ‫للخروج من امل�أزق الراهن وعموم االزمات املزمنة"‪.‬‬ ‫وت��اب��ع "يعرب احل����زب ع��ن �أ���س��ف��ه م��ن ا�ستغراب‬ ‫البع�ض من عدم حرق مقرات ائتالف الوطنية خالل‬ ‫االحتجاجات ال�شعبية االخرية يف حمافظات الو�سط‬ ‫واجلنوب"‪ ،‬مبينا ان "الوفاق الوطني وائتالف‬ ‫الوطنية اللذين ادان���ا ويدينان ك��ل ا�شكال العنف‬

‫واالع��ت��داء التي ينفذها مند�سون وم���أج��ورون على‬ ‫امل�ؤ�س�سات احلكومية ومقرات االح��زاب ال�سيا�سية‬ ‫كتهديد لال�ستقرار والتعددية ال�سيا�سية وامل�سار‬

‫الدميقراطي‪ ،‬واذ يت�شرفان بعالقتهما ال�صميمة مع‬ ‫اجلماهري على امتداد م�ساحة الوطن‪ ،‬فانهما وكما‬ ‫يعلم اجلميع مع اجلماهري التي مت االع��ت��داء على‬

‫االحتادية‪ :‬ال مانع د�ستوري ًا من ت�س ّلم‬

‫ع�ضو جمل�س النواب من�صب ًا ر�سمي ًا‬

‫امل�شرق‪ -‬ق�سم االخبار‪:‬‬ ‫�أكدت املحكمة االحتادية العليا ام�س‬ ‫الأح���د‪ ،‬ع��دم وج��ود مانع د�ستوري‬ ‫م���ن ت��ب��وء ع�����ض��و جم��ل�����س ال��ن��واب‬ ‫من�صب ًا ر�سمي ًا �شريطة تخليه عن‬ ‫مقعده النيابي‪ .‬الفتة �إىل �أن البديل‬ ‫يكون �صاحب اعلى اال�صوات الذي‬ ‫يليه م��ن نف�س ال��ك��ي��ان االنتخابي‬ ‫واملحافظة‪.‬وقال املتحدث الر�سمي‬ ‫ل��ل��م��ح��ك��م��ة‪� ،‬إي���ا����س ال�����س��ام��وك‪� ،‬إن‬ ‫"املحكمة االحت��ادي��ة العليا عقدت‬ ‫جل�ستها ب��رئ��ا���س��ة ال��ق��ا���ض��ي مدحت‬ ‫امل��ح��م��ود وح�����ض��ور جميع الق�ضاة‬ ‫االع�ضاء ون��ظ��رت طعن ًا يف الفقرة‬ ‫(‪ )1‬من املادة (‪ )1‬من قانون ا�ستبدال‬ ‫اع�ضاء جمل�س النواب رقم (‪ )6‬ل�سنة‬ ‫‪."2006‬و�أ�ضاف ال�ساموك‪� ،‬أن "هذه‬ ‫الفقرة تن�ص على "تنتهي الع�ضوية‬

‫يف جمل�س ال��ن��واب الح��د اال�سباب‬ ‫االتية‪ -1 :‬تبوء ع�ضو املجل�س من�صب ًا‬ ‫يف رئا�سة الدولة �أو جمل�س الوزراء‪،‬‬ ‫�أو اي من�صب حكومي �أخر"‪.‬و�أ�شار‬ ‫�إىل‪� ،‬أن "املدعي ط��ع��ن يف دع���واه‬ ‫اي�ض ًا بعدم د�ستورية املادة (‪ )15‬من‬ ‫النظام الداخلي ملجل�س النواب التي‬ ‫ن�صت على �أن��ه (يعد ع�ضو املجل�س‬ ‫ال����ذي ي�����ص��ب��ح ع�����ض��و ًا يف جمل�س‬ ‫ال��رئ��ا���س��ة‪� ،‬أو يف جمل�س ال����وزراء‬ ‫م�ستقي ًال م��ن ع�ضوية املجل�س وال‬ ‫يتمتع بامتيازات الع�ضوية)"‪.‬ولفت‬ ‫املتحدث الر�سمي‪� ،‬إىل �أن "املحكمة‬ ‫ا���ش��ارت يف حكمها �إىل امل��ادة (‪/49‬‬ ‫�ساد�س ًا) التي تن�ص على �أنه (ال يجوز‬ ‫اجلمع بني ع�ضوية جمل�س النواب‪،‬‬ ‫و�أي عمل‪� ،‬أو من�صب ر�سمي اخر)‪،‬‬ ‫وبناء عليه قررت رد الدعوى "‪.‬‬

‫ا�صواتها بعمليات تزوير وا�سعة ا�ضافة اىل ذلك‬ ‫فلي�س لهما م�صدر متويل ال من احلكومة العراقية‬ ‫وال م��ن اي��ة جهة اخ���رى لفتح م��ق��رات ومكاتب يف‬ ‫املحافظات املذكورة عرب كل ال�سنوات املا�ضية"‪ .‬من‬ ‫جانب اخ��ر ق��ال زعيم ائتالف الوطنية �إي��اد عالوي‬ ‫ام�س االحد ان ق�صف ايران لق�ضاء كوي�سنجق التابع‬ ‫ملحافظة اربيل‪" ،‬اعتداء غادر"‪ ،‬فيما دعا احلكومة‬ ‫ل��ل��رد عليه ب��ح��زم‪.‬وذك��ر ع�ل�اوي يف ت��غ��ري��دة على‬ ‫موقعه بتويرت ان "االعتداء االي��راين الغادر الذي‬ ‫طال ق�ضاء كوي�سنجق م��دان وم�ستنكر وينبغي ان‬ ‫يواجه مبوقف �أكرث حزما و�صالبة من احلكومة"‪،‬‬ ‫م�شريا اىل انه "من امل�ؤ�سف ان التدخالت اخلارجية‬ ‫بلغت اعلى م�ستوياتها خالل هذه املرحلة احلرجة‬ ‫واحل�سا�سة‪ ،‬وه��و ما ي�ستدعي وقفة وطنية جادة‬ ‫حتفظ للعراق هيبته و�سيادته وق���راره الوطني"‪.‬‬ ‫ورف�ض عالوي ان "تتم ت�صفية احل�سابات الدولية‬ ‫وف الوقت‬ ‫على ار����ض ال��ع��راق و�شعبه ال��ك��رمي‪ ،‬يِ‬ ‫الذي ندين فيه االعتداء على البعثات الدبلوما�سية‬ ‫ون�شجب الهجمات الع�سكرية املتكررة على االرا�ضي‬ ‫العراقية يف اقليم كرد�ستان‪ ،‬ن�ؤكد ان العراق يجب ان‬ ‫يكون بعيدا عن اعتداءات وت�صفيات دول اجلوار"‪.‬‬ ‫وك���ان ق���ادة حت��ال��ف الن�صر ال���ذي يتزعمه‪ ،‬رئي�س‬ ‫ال����وزراء ح��ي��در ال��ع��ب��ادي ق��د ع��ق��دوا اجتماعا مهما‬

‫لبحث تداعيات جل�سة ال�برمل��ان اال�ستثنائية التي‬ ‫جرت �أم�س االول ب�ش�أن االحتجاجات املتفجرة يف‬ ‫حمافظة الب�صرة‪ .‬وقال م�صدر مقرب من االجتماع‬ ‫�إن "قادة حتالف الن�صر عقد اجتماعا مهما مع ات�صال‬ ‫بقيادات حتالف اال�صالح واالعمار‪ ،‬ب�شان اخلروج‬ ‫مبوقف موحد حول تداعيات جل�سة الربملان‪ ،‬حول‬ ‫اال�ضطرابات يف الب�صرة"‪.‬و�أ�شار امل�صدر‪� ،‬إىل �أن‬ ‫"امل�ؤ�شرات ت�ؤكد متا�سك حتالف اال�صالح والإعمار‬ ‫وعدم ان�شقاق اي �شخ�صية �أو كتلة عنه"‪.‬من جانبه‬ ‫ع��د ت��ي��ار احلكمة ال��وط��ن��ي ال��دع��وات امل��ت��ب��ادل��ة بني‬ ‫حتالفي الفتح و���س��ائ��رون م��ن اج��ل ت�شكيل الكتلة‬ ‫الكربى واحلكومة املقبلة مفتاحا حلل �أزمة الب�صرة‬ ‫وال�صراعات ال�سيا�سية‪ ,‬م�شريا اىل ان انفراج الأزمة‬ ‫ي�سهم يف تخفي�ض ال�ضغط على الكتلة ال�شيعية ب�ش�أن‬ ‫تلبية املطالب الغري د�ستورية‪.‬وقال القيادي بالتيار‬ ‫حبيب الطريف �إن “مفتاح حل �أزمة الب�صرة يكمن يف‬ ‫ت�شكيل حكومة متكاملة قادرة على حتمل امل�س�ؤولية‬ ‫باندماج كتل الفتح واحلكمة و�سائرون والوطنية‬ ‫والن�صر يف حتالف الأكرب لت�شكيل احلكومة املقبلة”‪،‬‬ ‫م�ضيفا �أن “دعوات حتالفي الفتح و�سائرون مرحب‬ ‫بها و�ست�شكل داف��ع��ا يف ت�سريع ت�شكيل احلكومة‬ ‫املقبلة ومتنع تقدمي الكتل ال�شيعية ت��ن��ازالت غري‬ ‫د�ستورية اىل االطراف الكردية مقابل دعم احلكومة”‪.‬‬

‫هاين وهيب‪..‬‬ ‫يتذكــــــــــــر‬

‫تركيا تحذر مواطنيها يف العراق‬

‫ال�سفارة الأمريكية لرعاياها ‪ :‬تقيدوا يف حتركاتكم‬ ‫امل�شرق‪ -‬ق�سم االخبار‪:‬‬ ‫�أ�صدرت ال�سفارة الأمريكية يف بغداد ام�س‬ ‫االح���د‪� ،‬إن����ذار ًا �أم��ن��ي�� ًا ل��رع��اي��اه��ا‪.‬وذك��ر بيان‬ ‫لل�سفارة "تقوم بعثة ال��والي��ات املتحدة يف‬ ‫ال��ع��راق بتقييد حت��رك��ات��ه��ا خ�ل�ال االحتفال‬ ‫ب�شهر كامل من �شهر حمرم‪ ،‬وال �سيما حول‬ ‫االحتفال بذكرى عا�شوراء‪ ،‬يوم الثالثاء‪18 ،‬‬ ‫�سبتمرب‪� /‬أيلول حتى اجلمعة‪� 21 ،‬سبتمرب‪/‬‬ ‫�أيلول ب�سبب �إغالق الطرق املتوقع وح�شود‬ ‫غري متوقعة"‪ ،‬مبينا "�إ�ضافة �إىل ذلك ‪ ،‬حتولت‬ ‫بع�ض االحتجاجات يف الب�صرة �إىل العنف‪،‬‬

‫مم��ا �أدى �إىل مقتل و�إ���ص��اب��ة املتظاهرين‬ ‫وقوات الأمن"‪.‬وتابع البيان "يتجنب موظفو‬ ‫حكومة الواليات املتحدة يف الب�صرة عموم ًا‬ ‫�أي منطقة ميكن �أن حتدث فيها تظاهرات‪ ،‬مبا‬ ‫يف ذلك منطقة الأعمال املركزية يف الب�صرة"‪.‬‬ ‫على ال�صعيد نف�سه حذرت وزارة اخلارجية‬ ‫الرتكية ام�س الأح��د‪ ،‬مواطنيها املوجودين‬ ‫يف حم��اف��ظ��ة ال��ب�����ص��رة ج��ن��وب��ي ال��ع��راق �أو‬ ‫الراغبني بالتوجه �إليها‪ ،‬من االق�ت�راب �إىل‬ ‫الأم��اك��ن التي ت�شهد تظاهرات احتجاجية‪.‬‬ ‫وقالت اخلارجية الرتكية "نو�صي املواطنني‬

‫الأت���راك بتتبع التحذيرات والبيانات التي‬ ‫ت�صدر عنها‪ ،‬وعن �سفارة البالد لدى بغداد‪،‬‬ ‫بخ�صو�ص م�ستجدات الأحداث يف الب�صرة"‪،‬‬ ‫م�ضيفا � ّأن "�أنقرة تراقب بقلق �أحداث العنف‬ ‫الدائرة يف حمافظة الب�صرة‪ ،‬و�أكد ا�ستعداد‬ ‫تركيا لتقدمي كافة �أن��واع الدعم ال�لازم حتى‬ ‫ع���ودة الأم����ن وال���رخ���اء �إليها"‪.‬وا�ستدعت‬ ‫�أح�����داث ال��ب�����ص��رة ع��ق��د جل�سة ا�ستثنائية‬ ‫ل��ل�برمل��ان‪� ،‬أم�����س االول ال�����س��ب��ت‪ ،‬ح�ضرها‬ ‫رئ��ي�����س ال�����وزراء ح��ي��در ال��ع��ب��ادي‪ ،‬ملناق�شة‬ ‫الأزم���ة االجتماعية وال�صحية يف املدينة‪.‬‬

‫تن�ش��ر امل�شرق ب��دءا من ه��ذا الع��دد احللقة‬ ‫االوىل من احلوار املو�سع مع االعالمي املعروف‬ ‫اال�ستاذ هاين وهي��ب ي�ستذكر فيه �صفحات من‬ ‫تاري��خ واحداث ووقائع و�شخ�صيات حقبة حكم‬ ‫البعث قبل ‪.2003‬‬ ‫�إقر�أ الن�ص الكامل للحلقة االوىل يف ال�صفحة ال�سابعة‬

‫بارزاين ي�ؤكد �أهمية وحدة املوقف الكردي يف بغداد‬ ‫امل�شرق‪ -‬ق�سم االخبار‪:‬‬ ‫اكد رئي�س حكومة اقليم كرد�ستان نيجريفان بارزاين ام�س االحد‬ ‫على وحدة ال�صف واملوقف الكوردي يف التفاو�ض مع بغداد‪ .‬وقال‬ ‫ب��ارزاين يف حديث �أدىل به لل�صحفيني ان "االجتماعات م�ستمرة‬

‫بعد سقوط ‪ 15‬شهيداً و‪ 190‬جريحاً‬

‫بني خمتلف االط��راف الكرد�ستانية ب�ش�أن ع��دد من امللفات املهمة‪،‬‬ ‫وال�سيما املفاو�ضات مع بغداد ح��ول ت�شكيل احلكومة العراقية‬ ‫املقبلة"‪ ،‬م�ضيفا "ن�أمل ان ن�صل اىل حلول تف�ضي اىل وحدة املوقف‬ ‫الكوردي"‪ ،‬م�شريا اىل "عقد اجتماع اليوم االثنني بهذا ال�صدد"‪.‬‬

‫‪ % 80‬معدل القبول يف املجموعة الطبية خارج البالد‬

‫هدوء حذر يخيم على الب�صرة‬ ‫امل�شرق‪ -‬ق�سم االخبار‪:‬‬ ‫قال م�صدر ع�سكري عراقي ‪ ،‬ام�س الأحد‪� ،‬إن حمافظة الب�صرة جنوبي‬ ‫البالد‪ ،‬ت�شهد ه��دوء ًا ح��ذر ًا بعد ‪� 4‬أي��ام من االحتجاجات الغا�ضبة‬ ‫و�أعمال العنف‪ ،‬تخللها �سقوط قتلى وجرحى و�إحراق مقار حكومية‬ ‫وم�ؤ�س�سات خدمية‪ .‬وق��ال امل�لازم حممد خلف‪ ،‬من قيادة عمليات‬ ‫الب�صرة‪� ،‬إن”قوات اجلي�ش وال�شرطة املحلية اع���ادت انت�شارها‬ ‫جمددا يف جميع مناطق الب�صرة بعد ان�سحابها اجلزئي على خلفية‬ ‫االحتجاجات الوا�سعة التي �شهدتها املدينة”‪ ،‬مو�ضحا �أن “الو�ضع‬ ‫الأمني حاليا هادئ يف الب�صرة‪ ،‬لكنّ هناك حذرا وترقبا من قبل قوات‬ ‫الأمن اللتزام املتظاهرين بالتعليمات اخلا�صة بعدم ال�سماح باالعتداء‬ ‫على املمتلكات العامة واخلا�صة”‪ .‬وكانت وزارة ال�صحة قد �أعلنت‬ ‫ا�ست�شهاد ‪� 15‬شخ�ص ًا و�إ�صابة ‪� 190‬آخرين من املتظاهرين والقوات‬ ‫الأمنية خالل اال�سبوع املا�ضي للتظاهرات يف الب�صرة‪.‬وقال الناطق‬ ‫با�سم وزارة ال�صحة‪� ،‬سيف البدر �إن "‪� ١٥‬شخ�ص ًا ا�ست�شهد و�أ�صيب‬

‫امل�شرق‪ -‬ق�سم االخبار‪:‬‬ ‫ك�شفت وزارة التعليم ال��ع��ايل والبحث‬ ‫العلمي ام�س الأحد‪ ،‬عن حتديد احلد االدنى‬ ‫للدرا�سة يف املجموعة الطبية يف اجلامعات‬ ‫خ��ارج البالد بـ ‪ 80‬باملئة‪ ،‬مع االبقاء على‬ ‫���ش��رط فتح ملف درا���س��ي بغية االع�ت�راف‬ ‫بال�شهادة ومعادلتها بعد التخرج‪.‬وقال‬ ‫م�صدر بالوزارة قوله‪� ،‬إن “الوزارة حددت‬ ‫معدل ‪ 80‬باملئة للطلبة الراغبني بالدرا�سة‬ ‫‪� ١٩٠‬آخ���رون من املتظاهرين وال��ق��وات الأمنية ب�إ�صابات خمتلفة‬ ‫االنواع واخلطورة خالل اال�سبوع املا�ضي للتظاهرات يف حمافظة‬ ‫الب�صرة"‪.‬و�أ�ضاف ال��ب��در‪ ،‬ان "اكرث امل�صابني ع��وجل��وا وخرجوا‬ ‫متح�سنني"‪ ،‬م�ؤكد ًا "ا�ستمرار عمل امل�ؤ�س�سات ال�صحية يف دائرة‬ ‫�صحة الب�صرة وعدم وجود نق�ص يف االدوية وامل�ستلزمات الطبية‬ ‫وا�ستنفار كافة اجلهود للتعامل مع الإ�صابات واحلاالت املعوية"‪.‬‬

‫تفاصيل أخرى ص ‪3‬‬

‫عمار جرب حمافظ ًا ل�صالح الدين بد ًال من اجلبوري‬ ‫امل�شرق‪ -‬ق�سم االخبار‪:‬‬ ‫�صوت جمل�س حمافظة �صالح الدين ام�س الأحد‪ ،‬باالجماع على اختيار عمار‬ ‫جرب حمافظا للمحافظة خلفا لأحمد اجلبوري‪ .‬وقال م�صدر يف املجل�س �إن‬ ‫"جمل�س حمافظة �صالح الدين �صوت خالل جل�سة عقدها‪ ،‬ام�س‪ ،‬بالإجماع‬ ‫على اختيار عمار جرب خليل حمافظ ًا ل�صالح الدين بدال عن احمد عبدالله‬ ‫اجلبوري"‪ ،‬الفتا �إىل �أنه "جرى اختيار املحافظ اجلديد بعد ت�أدية اجلبوري‬ ‫اليمني الد�ستورية ع�ضو ًا يف جمل�س النواب بدورته احلالية"‪ ،‬م�ضيفا �أن‬ ‫"املحافظ اجلديد كان ي�شغل من�صب رئي�س هيئة ا�ستثمار املحافظة"‪.‬‬

‫باجلامعات الطبية الر�صينة خارج البالد‪،‬‬ ‫�شريطة ان يفتح ملف درا���س��ي يف دائرة‬ ‫البعثات ملتابعة ما يحتاج اليه الطالب من‬ ‫م�ستلزمات علمية من قبل امللحقيات الثقافية‬ ‫املنت�شرة يف خمتلف دول العامل”‪.‬وا�ضاف‬ ‫امل�صدر‪� ،‬أن “من �شروط االعرتاف ب�شهادة‬ ‫الطالب احلا�صل على درجة البكالوريو�س‬ ‫يف كليات املجموعة الطبية (الطب وطب‬ ‫اال���س��ن��ان وال�����ص��ي��دل��ة)‪ ،‬بعد ال��ت��خ��رج‪ ،‬ان‬

‫تكون اجلامعة التي �أكمل الدرا�سة بها من‬ ‫�ضمن دليل اجلامعات الر�صينة املعتمدة‬ ‫من دائ��رة البعثات والعالقات الثقافية”‪.‬‬ ‫واو�ضح‪ ،‬ان “الوزارة جتري عملية معادلة‬ ‫ال�شهادات خلريجي اجلامعات االجنبية‬ ‫ب�����ص��ورة ع��ام��ة مل��خ��ت��ل��ف التخ�ص�صات‪،‬‬ ‫ف�ضال عن اج��راء اختبار للحا�صلني على‬ ‫البكالوريو�س يف كليات املجموعة الطبية‬ ‫الج���راء املقارنة يف املناهج الدرا�سية”‪.‬‬

‫رئي�س ّ‬ ‫ال�سن‪� :‬أنا حما�صر يف فندق الر�شيد بعد تعر�ضي العتداء‬ ‫امل�شرق‪ -‬ق�سم االخبار‪:‬‬ ‫ك�شف رئي�س ال�سن ملجل�س النواب حممد علي زيني ام�س الأحد‪ ،‬انه‬ ‫حما�صر يف فندق الر�شيد و�سط العا�صمة بغداد مع عنا�صر حمياته‬ ‫بعد تعر�ضه اىل اعتداء من قبل “م�شبوهني”‪.‬وقال زيني يف �صفحته‬ ‫على موقع التوا�صل االجتماعي “الفي�سبوك” “انا حما�صر الآن بفندق‬

‫الر�شيد‪ ،‬مع حمايتي‪ ،‬بعد تعر�ضي ملحاولة �إعتداء من قبل م�شبوهني‬ ‫وقد �أرجعتني �شرطة جندة بغداد اىل هذا الفندق وهو ما يزال حمل‬ ‫�سكناي”‪ ،‬م�ضيفا �أن “هذا املكان (فندق الر�شيد) غايل الثمن ولي�س من‬ ‫طبعي �أن �أ�سكن مثل هذه الفنادق الغالية”‪ ،‬م�ضيفا“�أود ال�سكن مبكان‬ ‫يتنا�سب مع و�ضعي املادي‪ ،‬ال �أكرث وال �أقل ولكن ما باليد من حيلة”‪.‬‬

‫ال�سجن ‪� 6‬سنوات لنائب الأمني العام الأ�سبق لوزارة الدفاع‬ ‫امل�شرق‪ -‬ق�سم االخبار‪:‬‬ ‫ق�ضت حمكمة اجلنايات املخت�صة بق�ضايا‬ ‫النزاهة يف الر�صافة باحلب�س ال�شديد مدة‬ ‫‪� 6‬سنوات عن ثالثة احكام بحق نائب االمني‬ ‫العام ل���وزارة ال��دف��اع الأ�سبق امل��دان زياد‬ ‫القطان‪� ،‬سنتني عن كل حكم تنفذ بالتعاقب‪،‬‬ ‫لإحداثه �ضررا باملال العام‪.‬وقال القا�ضي‬ ‫عبد ال�ستار ب�يرق��دار امل��ت��ح��دث الر�سمي‬

‫ملجل�س الق�ضاء الأعلى �إن “حمكمة جنايات‬ ‫النزاهة نظرت ‪ 3‬دعاوى لنائب االمني العام‬ ‫ل��وزارة الدفاع الأ�سبق زي��اد القطان �أدين‬ ‫بارتكاب خمالفات يف العقود املربمة مع‬ ‫ال�شركات املتعاقدة مع الوزارة اثناء توليه‬ ‫املن�صب”‪ ،‬م�شريا اىل ان “املخالفات �شملت‬ ‫‪ 3‬عقود مربمة مع �شركات لتجهيز الوزارة‬ ‫بعتاد خفيف ف�ضال عن عقد اخر لتجهيزات‬

‫ع�سكرية يف حني �شمل العقد الثالث خمالفة‬ ‫ب�صرف مبلغ ‪ 8‬م�لاي�ين و‪� 3‬آالف و‪300‬‬ ‫و‪ 46‬دوالرا �أمريكيا يت�ضمن ان�شاء مع�سكر‬ ‫م�ؤقت لقوات الرد ال�سريع يف الفلوجة”‪.‬‬ ‫وت��اب��ع �أن “املحكمة �أ����ص���درت ‪� 3‬أحكام‬ ‫بال�سجن م���دة �سنتني تنفذ بالتعاقب”‪،‬‬ ‫مبينا �أن “االحكام �صدرت بحق املتهم وفق ًا‬ ‫لأحكام املادة ‪ 340‬من قانون العقوبات”‪.‬‬

4136 AlmashriqNews  

4136 AlmashriqNews

4136 AlmashriqNews  

4136 AlmashriqNews

Advertisement