Page 1

‫يومي��ة عراقية دولية م�س��تقلة ت�ص��در عن م�ؤ�س�س��ة امل�ش��رق لال�س��تثمارات االعالمي��ة والثقافية‬

‫أخيرة‬

‫بغداد‬

‫الآراء والأفكار املن�شورة ال تعرب بال�ضرورة عن ر�أي اجلريدة بل تعرب عن وجهات نظر ا�صحابها‬

‫الأربعاء املوافق ‪ 1‬من �آب ‪ 2018‬العدد ‪ - 4107‬ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬ ‫هاتف التحرير ‪07901342845 :‬‬

‫طبعت مبطابع �شركة جمموعة امل�شرق للطباعة‬

‫�إىل ال�سادة املعلنني‬ ‫دوائر الدولة وال�شركات‬ ‫واملكاتب الإعالمية كافة‬

‫نرجو اعتماد الربيد‬ ‫االلكرتوين اجلديد يف‬ ‫حالة ن�شر اعالناتكم يف‬ ‫جريدتنا ومرا�سلتنا على‬ ‫العنوان التايل ح�صرا‪.‬‬

‫زوجان يعيدان حفل زفافهما‬ ‫كل عام ل�سبب غريب‬

‫‪07706592736‬‬ ‫‪07706949605‬‬

‫‪aalan.almashraq@yahoo.com‬‬

‫عبري �صربي تعتزل امل�شاهد‬ ‫اجلريئــــة بعــــد الـــزواج‬

‫قر َر زوجان برازيليان �أن يتزوجا من جديد يف كل بلد يزورانه‪ ،‬ل�صنع‬ ‫�أجمل اللحظات بينهما‪ .‬وقالت �صحيفة مريور الربيطانية‪� ،‬إن الزوجان‬ ‫�أدمي�ير �أفلينو وجالو�سيا تزوجا قبل ‪� 4‬سنوات لكن فاتتهما حلظات‬ ‫�أرادا �أن يعو�ضها بطريقة مبتكرة‪ .‬وكانت طريقتهما من خالل ارتداء‬ ‫مالب�س ال��زف��اف وال�ت�ق��اط ال���ص��ور ال�ت��ذك��اري��ة يف ك��ل رح�ل��ة م��ن العامل‬ ‫يزورانها‪ ،‬يف �آ�سيا و�أوروب��ا و�أمريكا اجلنوبية‪ .‬وكان ال�سر الأهم يف‬ ‫قيامهما بذلك �إن الزوجني مي�سورا احلال‪ ،‬ومل يتمكنا خالل حفل زفافهما‬ ‫الأ�صلي من االحتفال و�أخذ ال�صور �أو ح�ضور املدعوين‪ ،‬فقد كان الظرف‬ ‫حينها ال ي�سمح لهما بذلك‪ ،‬لذا كان قرارهما �أن يعيدا زفافهما كل �سنة‪.‬‬

‫قررت الفنانة عبري �صربي التوقف عن تقدمي امل�شاهد اجلريئة �أو‬ ‫ِ‬ ‫م�شاهد القبالت احلميمية بعد زواجها من �سفري النوايا احل�سنة‬ ‫الدكتور �أمين البياع الذي اتفقت معه على االعتزال‪ .‬الأمر الذي‬ ‫دفعها لتعتذر عن دوره��ا بفيلم �سينمائي �سيبد�أ ت�صويره قريب ًا‬ ‫برغم �أن�ه��ا كانت مر�شحة لأح��د �أدواره الرئي�سية‪ .‬وم��ن املقرر‬ ‫�أن تقيم احتفا ًال بالزواج يف م�صر خالل الأي��ام املقبلة‪ .‬علم ًا �أن‬ ‫�إجراءاتهما القانونية متت يف ال�سفارة امل�صرية بالإمارات خالل‬ ‫الأي��ام املا�ضية‪ ،‬ق�صة حب جمعت بينهما خالل ال�شهور املا�ضية‪.‬‬

‫عر�ض للأزياء ج�سد تاريخ بابل و�آ�شور بت�صاميم حديثة‬ ‫با�سلوب الربط بالتفا�صيل بني القدمي واحلديث يحدوها امل بغد م�شرق لوطنها واهلها ت�سعى اىل‬ ‫مما ي�سهل وي�شجع احلركة ال�صناعية املحلية على هدف ا�سا�سي يف هذا العر�ض الكبري هو ت�شجيع‬ ‫اخ��ذ زم��ام امل�ب��ادرة وعر�ض منتجاتها لتناف�س ما ال�صناعة الوطنية والق�ضاء على البطالة املتف�شية‪.‬‬ ‫ه��و م�ستورد م��ن ازي ��اء ومالب�س‬ ‫بعد ف�ترة طويلة م��ن الإه �م��ال يف‬ ‫ه��ذا املجال حيث اعطى العر�ض‬ ‫دف�ع��ة ق��وي��ة لل�صناعة العراقية‬ ‫يف جم� ��ال ت �ط��وي��ر منتجاتها‬ ‫من الأزي��اء‪ .‬يذكر ان امل�صممة‬ ‫��ش�ه��د اخل�ل�ي�ف��ة ه��ي م�صممة‬ ‫ازياء عراقية ور�سامة وطالبة‬ ‫ادارة اعمال ونا�شطة مدنية‬ ‫وع �� �ض��و امل �ن �ت��دى الثقايف‬ ‫ام� ��ر�أة اج�ت�م�ع��ت ف�ي�ه��ا كل‬ ‫�صفات االب��داع والتطوير‬

‫مطعم يجتذب الزبائن‬ ‫بنادلة روبوت يف دبي‬

‫َيبت�سم الزبائن عند ر�ؤي��ة نادلة تقرتب من طاولتهم يف مطعم يف‬ ‫دبي‪ ،‬لي�س فرحا بو�صول الطعام بل ابتهاجا بلقاء “روبي” النادلة‬ ‫الآل �ي��ة‪ .‬وجت��ذب ال�ن��ادل��ة ال��روب��وت روب ��ي‪ ،‬يف مطعم درينك�س �أند‬ ‫�سباي�س ماجيك ال��ذي يقدم طعاما هنديا و�صينيا‪ ،‬الزبائن الذين‬ ‫يتدفقون على املطعم لت�صويرها بوا�سطة هواتفهم املحمولة‪.‬وقال‬ ‫عارف حممد‪ ،‬مدير املجموعة املالكة‬ ‫للمطعم‪“ ،‬لي�س م��ن ال�سهل جذب‬ ‫ال��زب��ائ��ن ع�ن��د اف�ت�ت��اح مطعم جديد‬ ‫(يف دبي)”‪ .‬وم�ن��ذ �أن فتح املطعم‬ ‫�أبوابه يف الإم��ارة اخلليجية �أوائل‬ ‫يوليو احلايل تعمل روبي‪ ،‬اليابانية‬ ‫ال�صنع‪ ،‬دون انقطاع‪ .‬و�أ�ضاف حممد‬ ‫�أن الزبائن يت�صلون باملطعم هاتفيا‬ ‫حلجز ط��اوالت وي�شرتطون �أن تقوم‬ ‫روب ��ي بخدمتهم‪ ،‬م ��ؤك��دا �أن املطعم‬ ‫�سيجلب نادال �آليا �آخر يف وقت قريب‪.‬‬ ‫ومت�شي روبي على خط �أ�سود ممغنط‬ ‫ير�سم لها طريقها بني الطاوالت‪ ،‬وهي‬ ‫حت �م��ل ب�ي��دي�ه��ا �أط� �ب ��اق الأك � ��ل بعدما‬ ‫ي�ضعها ن��ادل �آخ��ر ف��وق �صينية جامعة‬ ‫كبرية ويوجهها نحو الطاولة املنا�سبة‪.‬‬ ‫وت�ق��دم ال�ن��ادل��ة ال��روب��وت ال�ط�ع��ام على‬ ‫وق��ع الأغ� ��اين الهندية �أو الإنكليزية‪.‬‬

‫�أول �سيدة تفوز باملركز الأول‬ ‫يف �سبق اليخوت حول العامل‬ ‫ا�ستطاعت اال�سرتالية "ويندي تاك" �أن تفوز ب�سباق اليخوت حول العامل‪،‬‬ ‫ِ‬ ‫لتعترب بذلك هي املر�أة الأوىل التي تقتن�ص املرتبة الأوىل يف ذلك ال�سباق‪،‬‬ ‫فقد انطلقت اليخوت التي دخلت يف ال�سباق منذ عام تقريبًا لتبد�أ الرحلة‪.‬‬ ‫ووف ًقا ل�صحيفة التليجراف الربيطانية‪ ،‬قالت تاك �صاحبة الـ‪ 53‬عاما‪ :‬ال‬ ‫�أحب الرتكيز على �أين امر�أة‪� ،‬أنا فقط �أفعل ما �أفعل ولكني فخورة للغاية‪،‬‬ ‫و�أ�شارت �إىل �أن م�شاعرها خمتلطة منذ حلظة �إعالن الفوز‪� :‬أ�شعر ببع�ض‬ ‫ال�صدمة وعدم الت�صديق وال�سعادة واحل��زن‪� ،‬أيا كان ذلك ال�شعور ف�أنا �أ�شعر به‬ ‫الآن‪ .‬فيما احتلت املالحة الربيطانية نيكي هيندر�سون‪ 25 ،‬عاما‪ ،‬املرتبة الثانية مع‬ ‫فريقها يف ال�سباق‪ ،‬وقدرت امل�سافة الذي قطعته مع فريقها بنحو ‪� 40‬ألف ميل‪ ،‬لتقول‬ ‫هندر�سون‪ :‬مل نح�صل على الفوز يف ال�سباق ولكنني �سعيدة للغاية مبثابرة فريقي‬ ‫وكفاحه حتى نهاية ال�سباق‪ .‬فيما قالت ربيكا �سيمز‪�،‬إحدى �أع�ضاء فريق نيكي‪� :‬أن‬ ‫يفوز يف باملرتبة الأوىل والثانية يف ال�سباق امر�أتان لأمر رائع للن�ساء يف الريا�ضة‪،‬‬ ‫و�أ�ضافت‪ :‬تفوقت الن�ساء‪ ،‬و�أجنزن �إجنازا رائعا و�أنا �سعيدة بذلك‪.‬‬

‫مادونا تبد�أ حملة التربع للأطفال يف‬ ‫ماالوي مبنا�سبة عيد ميالدها الـ‪60‬‬

‫بد� ِأت املغنية مادونا حملة جلمع تربعات‬ ‫قيمتها ‪� 60‬ألف دوالر لدعم ن�شاطها مع‬ ‫الأطفال يف ماالوي وا�ستطاعت بالفعل‬ ‫جمع �أك�ث�ر م��ن ع�شرة �آالف دوالر يف‬ ‫�أول ‪� 24‬ساعة‪ .‬وقالت مادونا �إن جميع‬ ‫ال �ت�برع��ات �ستخ�ص�ص ب�شكل مبا�شر‬ ‫ل��دار (ه��وم �أوف ه��وب) لأي�ت��ام الريف‬ ‫التابعة مل�ؤ�س�ستها (ريزينج ماالوي)‪.‬‬ ‫وتبنت مادونا �أربعة �أطفال من ماالوي‬ ‫خالل ال�سنوات الع�شر الأخرية‪ .‬وبد�أت‬

‫مادونا حملة جمع التربعات التي ت�ستمر‬ ‫خالل �أغ�سط�س �آب من خالل �صفحتها‬ ‫على في�سبوك مبنا�سبة عيد ميالدها‬ ‫ال�ستني يف ‪� 16‬أغ�سط�س‪ .‬وق��ال��ت "ال‬ ‫ميكن �أن �أت�صور هدية يف عيد ميالدي‬ ‫�أف�ضل م��ن رب��ط �أ��س��رت��ي العاملية بهذا‬ ‫البلد اجلميل والأطفال الذين هم يف �أ�شد‬ ‫احلاجة مل�ساعدتنا‪ .‬و�أ�ضافت "كل دوالر‬ ‫يتم جمعه �سيذهب مبا�شرة للوجبات‬ ‫واملدار�س والأزياء والرعاية ال�صحية"‪.‬‬ ‫وقال موقع مادونا الإلكرتوين �إن �أكرث‬ ‫م��ن ‪� 200‬شخ�ص ت�برع��وا خ�لال الأي��ام‬ ‫الأوىل من احلملة بنحو ‪� 11‬ألف دوالر‬ ‫م��ن امل�ب�ل��غ امل�ستهدف جمعه وه��و ‪60‬‬ ‫�أل ��ف دوالر‪ .‬ك��ان��ت م��ادون��ا ق��د �أن�ش�أت‬ ‫م�ؤ�س�سة (ريزينج م��االوي) يف ‪2006‬‬ ‫لتوفري ال�برام��ج ال�صحية والتعليمية‬ ‫وال �سيما للفتيات‪ .‬وتبنت يف ‪2017‬‬ ‫الطفلتني التو�أمتني �إ�سرت و�ستيال (�أربع‬ ‫��س�ن��وات) وفتحت م�ست�شفى للأطفال‬ ‫يف بالنتاير ث��اين �أك�ب�ر م��دن م��االوي‪.‬‬

‫للأت�صال ‪07706949605 / 07706592736 :‬‬

‫‪AL-Mashriq‬‬

‫م‪ /‬اعتماد عنوان‬

‫طلب حمافظ منطقة "�أيفاليك"‪ ،‬غوخان غورغوالر�سالن‪ ،‬من ال�شرطة‬ ‫َ‬ ‫الرتكية فح�ص �سيارة املمثلة "هوليا �أف�شار"‪ ،‬بعد مقطع ن�شرته على‬ ‫ح�سابها مبوقع �إن�ستغرام تظهر فيه وه��ي ت�سري جنب ًا �إىل جنب مع‬ ‫�سيارتها دون توقف بينما ت�ؤدي رق�صة حتدي "كيكي" على �أنغام �أغنية‬ ‫لـ"�شاغي"‪ .‬حيث قال �أنه يف حال نّ‬ ‫تبي �أن ال�سيارة حتركت ب�سبب خلل يف‬ ‫املقود‪ ،‬ف�إن املمثلة الرتكية �ستخ�ضع للعقاب‪ ،‬وهو غرامة مالية تقدَّر بـ‪235‬‬ ‫لرية تركية (نحو ‪ 48‬دوالر ًا)‪ .‬ذلك لأن ال�سيارة �إذا حتركت من دون قائد‪،‬‬ ‫�س ُتع ِّر�ض حياة الآخرين للخطر‪� .‬إال �أنها على ما يبدو �ستفلت من العقوبة‬ ‫بعد �أن �شرحت لل�شرطة‪� ،‬أن�ه��ا كانت ترق�ص يف ح�ين كانت �صديقتها‬ ‫تقود ال�سيارة‪ ،‬ما يعني �أن ال�سيارة مل تخرج عن ال�سيطرة دون قائد‪.‬‬

‫بح�ضور عدد ٍ من ال�سفراء وامل�س�ؤولني وجمهور‬ ‫غ �ف�ير م ��ن امل �ج �ت �م��ع‪ ..‬اق �ي��م ع �ل��ى ح ��دائ ��ق فندق‬ ‫املن�صور (ميليا) ع��ر���ض كبري ل�لازي��اء العراقية‬ ‫بهدف ت�شجيع ال�صناعة الوطنية وتقليل البطالة‪.‬‬ ‫و�شارك يف العر�ض امل�صممة العراقية �شهد اخلليفة‬ ‫بت�صاميم راقية قدمتها من خالل عدد من عار�ضي‬ ‫وعار�ضات الأزي��اء حيث حاكت من خ�لال االزياء‬ ‫امل� ��وروث ال�شعبي ال �ع��راق��ي بلم�سات م��ن وحي‬ ‫م��ودي�لات الع�صر احل��دي��ث مم��ا ن��ال ا�ستح�سان‬ ‫اجلمهور احلا�ضر ب�شكل الفت للنظر‪ ..‬ويعد هذا‬ ‫العر�ض االول من نوعه بالعراق الذي مزج تاريخ‬ ‫بابل وا�شور باملودرن احلديث ي�ضاف �إليه الزي‬ ‫الفلكلوري الذي ج�سد فيه ما�ضي العراق بحا�ضره‬

‫رقم االيداع يف دار الكتب والوثائق ببغداد (‪ )791‬ل�سنة ‪2004‬‬

‫‪Wednesday 1 August, 2018 - No. 4107 Year 15‬‬

‫هوليا �أف�شار تخ�ضع للتحقيق ب�سبب حتدي ‪Kiki‬‬

‫و�سام ال�سلمان‬

‫‪43 °C‬‬ ‫‪28 °C‬‬

‫‪Chairman of Administration Council‬‬ ‫‪Dr. Gandhi Muhammad Abdulkareem‬‬

‫كتب جمانية على �شواطئ فرن�سية‬ ‫َتنت�شر على ال�شواطئ الفرن�سية مق�صورات‬ ‫للمطالعة ت�ستقطب حمبي الكتب بكرا�سيها‬ ‫الطويلة التي توفر لهم �أجواء هانئة بعيدا‬ ‫ع��ن �صخب احل �� �ش��ود‪ .‬وت��و��ض��ح م�صففة‬ ‫ال�شعر �إي��زاب �ي��ل البالغة ‪ 52‬ع��ام��ا‪ ،‬وهي‬ ‫جتل�س على �أح��د ال�ك��را��س��ي الطويلة يف‬ ‫ايرتتا قبل �أن تغو�ص يف رواية بولي�سية‬ ‫ه��ي الثانية ال�ت��ي ت�ستعريها يف غ�ضون‬ ‫�أربعة �أي��ام‪« :‬حمطة القراءة واال�سرتخاء‬ ‫هذه ممتازة يف هذا الإط��ار اجلميل‪ ،‬ومبا‬ ‫�أنني ال �أذه��ب يف عطلة فهذا الأم��ر م�صدر‬

‫متعة يل يف فرتات بعد الظهر»‪ .‬هذا املنتجع‬ ‫ال�سياحي البحري ال�شهري يف نورماندي‬ ‫(�شمال غرب) هو �ضمن املناطق ال�ساحلية‬ ‫ال� �ـ‪ 12‬يف مقاطعة � �س�ين‪ -‬م��اري�ت�ي��م التي‬ ‫جهزتها ال�سلطات املحلية بني ال�سابع من‬ ‫متوز‪ /‬يوليو و‪� 26‬آب‪� /‬أغ�سط�س‪ ،‬ب�أكواخ‬ ‫خ�شبية �صغرية يحوي كل منها �ألف كتاب‪.‬‬ ‫و�أطلقت مبادرة «القراءة على ال�شاطئ» عام‬ ‫‪ 2005‬مع ثالثة �أك��واخ‪ ،‬وباتت الآن ت�ضم‬ ‫‪ 38700‬م�شارك م��ن الهافر �إىل تريبور‪.‬‬ ‫هذه املكتبات العابرة تفتح �أبوابها كل �أيام‬

‫الأ�سبوع من ال�ساعة الثانية من بعد الظهر‬ ‫�إىل ال�ساعة ال�سابعة م�ساء‪ .‬وتتم الإعارة‬ ‫جمانا ومن دون تدوين الأ�سماء‪ ،‬وينبغي‬ ‫�أن تقر�أ الكتب على واح��د من الكرا�سي‬ ‫الطويلة الأربعمئة التي و�ضعتها �سلطات‬ ‫املقاطعة للخدمة‪ .‬يف اي�ترت��ا يجل�س‬ ‫نحو ‪� 15‬شخ�صا ت��راوح �أعمارهم بني‬ ‫ت�سعة �أ�شهر و‪ 70‬عاما يف ف�ترة بعد‬ ‫ال�ظ�ه��ر‪ ،‬وه��م يقلبون مبتعة ظاهرة‬ ‫��ص�ف�ح��ات ال �ك �ت��اب ال���ذي اخ��ت��اروه‪،‬‬ ‫ف �ي �م��ا ي���س�ب��ح �آخ� � ��رون يف البحر‪.‬‬

‫حنان مطاوع‪ :‬ال �أحب تكرار �أدواري‬ ‫َت�ن�ت�ظ��ر ال�ف�ن��ان��ة ح �ن��ان م �ط��اوع ع��ر���ض حلقات اجلزء الثاين من امل�سل�سل‪ ،‬والذي ي�شاركها بطولته‬ ‫م�سل�سلها اجلديد "ن�صيبي وق�سمتك ‪ ،"2‬وذلك بعد �إيهاب فهمي وفاطمة نا�صر وتيتانا ونادية ر�شاد‪،‬‬ ‫عر�ضه ح�صري ًا على قنوات ‪ osn‬امل�شفرة قبل من ت�أليف عمرو حممود يا�سني و�إخراج �أكرم فريد‪.‬‬ ‫�أ�شهر عدة‪ .‬وقالت مطاوع‪ ،‬لـ‪� ،24‬إنها تعتز كثري ًا‬ ‫بتلك التجربة‪ ،‬ومل تنده�ش �إزاء تر�شحها لدور‬ ‫فتاة ليل‪ ،‬بدعوى �أن التمثيل هو لعبتها‪ ،‬بح�سب‬ ‫قولها‪ ،‬م�ضيفة �أنها �سعدت ب�إميان امل�ؤلف واملخرج‬ ‫واملنتج مبوهبتها‪ ،‬وات�ساع �إمكانياتها التمثيلية‬ ‫ال�ت��ي ت�ؤهلها لتقدمي �شخ�صية ك�ه��ذه‪ .‬وتابعت‬ ‫"�أكتئب �إذا قدمت دور ًا ي�شبه �سابق �أدواري‪،‬‬ ‫و�أ�شعر بظالم ينبعث �إيل �أع�م��اق نف�سي‪ ،‬لأين‬ ‫�شخ�صية �أبحث عن التجدد طوال الوقت"‪ .‬يذكر‬ ‫�أن حنان مطاوع ت�شارك يف بطولة �إحدى ق�ص�ص‬ ‫العنوان‪� :‬شارع املغرب ‪ -‬بغداد‬ ‫حملة (‪ ،)304‬زقاق (‪� ، )8‬شارع (‪)11‬‬

‫مي�سرة‪ :‬ال �أ�ستطيع الإجناب‬ ‫ك�شفت الفنانة امل�صرية مي�سرة الكثري‬ ‫ِ‬ ‫من الأ�سرار عن حياتها ال�شخ�صية والتي‬ ‫ال يعرفها اجلمهور واخلا�صة برف�ضها‬ ‫للزواج وعدم الإجناب‪ ،‬ون�ش�أتها‪ .‬مي�سرة‬ ‫قالت �إن وال��ده��ا م�صري ولكن والدتها‬ ‫لبنانية وه��ي رف���ض��ت يف ال �ب��داي��ة �أن‬ ‫تعمل ابنتها يف الفن‪ ،‬ولكنها �سافرت بعد‬ ‫انتهائها من اجلامعة �إىل لندن و�شاركت‬ ‫يف ع��دد م��ن احل �ف�لات ال �ت��ي عملت بها‬ ‫م�ط��رب��ة‪ ،‬حتى ن�صحها وج��دي احلكيم‬ ‫بالعودة �إىل م�صر‪ .‬مي�سرة �أ�شارت �إىل‬ ‫�أنها عندما ع��ادت �إىل م�صر ا�ستطاعت‬ ‫�أن تقنع والدتها بالعمل يف الفن‪ ،‬وبد�أت‬

‫الأعمال تتواىل عليها‪ ،‬برغم �أنها �أ�صيبت‬ ‫باالحباط عندما مل ت�ستطع �إنتاج �أول‬ ‫كا�سيت لها‪ .‬الفنانة امل�صرية قالت �إنها‬ ‫�أ�صبحت حاليا على م�شارف الأربعني‬ ‫وفر�صتها يف الإجناب �أ�صبحت �ضعيفة‬ ‫جدا‪ ،‬كما �أن لديها قناعة �أن قطار الزواج‬ ‫فاتها‪ ،‬ومل تعد ت�ستطيع �أن تتخلى عن‬ ‫حريتها من �أج��ل ال��زواج‪ .‬مي�سرة قالت‬ ‫�إنها مل تتزوج يف �سن �صغري لأنها قابلت‬ ‫رج��اال م�صابني بف�صام يف ال�شخ�صية‬ ‫وي�ق��ول��ون م��ا ال يفعلون‪ ،‬ول��ذل��ك قررت‬ ‫�أن� �ه ��ا �إن مل جت ��د رج �ل�ا ح�ق�ي�ق�ي��ا مثل‬ ‫والدها يعطيها حريتها لن تتزوج �أبدا‪.‬‬

‫‪E-mail: aalan.almashraq@yahoo.com‬‬


‫االربعاء املوافق ‪ 1‬من �آب ‪ 2018‬العدد ‪ 4107‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬ ‫‪Wednesday ,1 August. 2018 No. 4107 Year 15‬‬

‫(‪ )5‬من �أغرب دول العامل التي ميكن �أن ت�سافر �إليها‬ ‫�إذا كنتَ حتب خو�ض املغامرات‪ ،‬وترغب يف ق�ضاء اوقات ممتعة‬ ‫ومثرية فعليك زيارة �أغرب دول العامل التي �ستتعرف عليها يف‬ ‫املقال التايل‪ ،‬الذي يعر�ض لك خم�سا من اغرب دول العامل وملاذا‬ ‫تلك الدول غريبة؟ ملاذا حازت بع�ض الدول على لقب �أغرب الدول‬ ‫يف العامل؟ هل يرجع هذا للعادات الغريبة التي يتبناها �شعبها منذ‬ ‫قدمي الأزل؟ �أم رمبا لبع�ض القوانني ال�صارمة التي �أقرها نظامها‬ ‫احلاكم؟ ام يا تري يرجع االمر اىل الريا�ضة املف�ضلة للدولة؟ �أو‬ ‫لنظام التعليم الذي يقر احد العاب الذكاء كمنهج يدر�س للطالب‬ ‫يف املدار�س! ح�سنا يف اخلم�س دول التالية �ستجد تنوعا بني تلك‬ ‫الأ�سباب مما يجعل تلك البلدان مثرية لالهتمام ورمبا �ست�ستحوذ‬ ‫على ف�ضولك لزيارتها يوما من االيام‪.‬‬ ‫‪ -1‬بوتان‪:‬‬ ‫ال يوجد بلد يف العامل ال تهتم باقت�صادها القومي‪ ،‬ح�سنا يوجد‬ ‫ا�ستثناء‪ ،‬وهو بلد بوتان الذي اعلن ملكها ال�شاب يف عام ‪1979‬‬ ‫قائال‪ :‬نحن ال نعتقد يف الناجت القومي االجمايل الن ال�سعادة‬ ‫الوطنية االجمالية هي االهم‪ ،‬انه ا�صبحت ال�سعادة الوطنية‬ ‫االجمالية فل�سفة بوتانية‪ ،‬وذلك لي�س جمرد كالم قاله امللك بل هي‬ ‫عقيدة مكر�سة يف د�ستور البالد‪ .‬ورمبا لهذا ميتلك �شعب بوتان‬ ‫الكثري من اال�شياء التي جتعله �سعيدا‪ ،‬حيث يوجد �سبعون يف‬ ‫املائة من مملكة البوتان يف جبال الهمااليا‪ ،‬ويوجد الدير يف اجلبال‬ ‫ال�شاهقة ويطل على االنهار البكر والقرى القدمية‪ ،‬وال عجب يف‬ ‫ان زوار بوتان ي�شريون اىل املكان املعزول يف جبال الهمااليا‬ ‫باعتباره �آخر �شواطئ �شانغريال بالعامل‪ .‬ومع ذلك فان مملكة بوتان‬ ‫لها خ�صو�صية‪ ،‬حيث ان املعابد واملنازل واملباين احلكومية هناك‬ ‫تزيينها رموز ق�ضيبية �ضخمة‪ ،‬ويعترب الفلفل وجبة كاملة ويقدم‬ ‫معه االرز االحمر‪ ،‬ويجب على جميع ال�سياح دفع ‪ 250‬دوالرا‬ ‫لل�شخ�ص الواحد يف اليوم‪ ،‬وهذا يبدو امرا مكلفا‪ ،‬لكن هذا املبلغ‬ ‫يغطي االقامة والنقل واملر�شد والطعام ور�سوم الدخول‪.‬‬ ‫‪ -2‬كازاخ�ستان‬ ‫دولة كازاخ�ستان تعترب تا�سع �أكرب دولة يف العامل منذ �أن و�ضعها‬ ‫�سا�شا بارون كوهني بورات على اخلريطة يف عام ‪ ،2006‬جاعال‬ ‫املاليني يف حرية من امرهم حول الدولة الغربية يف �آ�سيا الو�سطى‪،‬‬ ‫فهي بوتقة ان�صهار الكرث من ‪ 130‬جن�سية وت�ضم عددا من �أغرب‬ ‫العادات فامل�شروب الوطني املعروف هناك ي�صنع من حليب احل�صان‬ ‫املخمر‪ ،‬ومن ا�شهر االطباق ال�شعبية يف كازاخ�ستان هي ال�سجق‬ ‫املدخن من حلم احل�صان‪ .‬كازخ�ستان يوجد بها �أغرب الريا�ضات‬ ‫على الإطالق فريا�ضتها الأكرث �شعبية ت�سمي ‪Buzkashi‬‬

‫‪11‬‬

‫الأب�������راج‬ ‫الحمل | ‪| 4/20 - 3 /20‬‬ ‫مهني��� ًا‪ :‬ي���و ٌم منا�سب جد َا ل���ك‪ ،‬وتتخل�ص م���ن امل�شاغبات الت���ي تعر�ضك‬ ‫لبع����ض املظامل ومن العراقي���ل التي تواجه طموح���ك‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬كن حذر ًا‬ ‫�إىل �أق�صى حد يف ت�صرفاتك مع ال�شريك‪ ،‬وال �سيما �أن خ�سارته من تعقيد‬ ‫الأمور بينكما‪.‬‬ ‫الثور | ‪| 5/21 - 4 /21‬‬ ‫مهني��� ًا‪ :‬يُ�ساعدك هذا اليوم على تنظي���م �أعمالك �أكرث من �أي وقت م�ضى‪،‬‬ ‫وهذا مك�س���ب �إ�ضايف لك‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬تلفت���ك رومان�سية ال�شريك وم�شاعره‬ ‫الرقيقة جتاهك‪ ،‬و�سرعان ما تتو�ضح الأمور على نحو كامل‪.‬‬

‫وهي تعني حرفيا اال�ستيالء على املاعز امليت‪ ،‬فيمتطي الالعبون‬ ‫اخليول ويت�سابقون لالم�ساك باملاعز امليت والفائز يكاف�أ باملال او‬ ‫املكافات العينية وبعد املباراة يحتفل جميع الالعبني‪ .‬وت�سمى املدن‬ ‫الكبرية يف دولة كازاخ�ستان (املاتي وا�ستانا)‪ ،‬ويتوفر بها العديد‬ ‫من املتاحف امل�شتملة على معامل مزدهرة‪ ،‬وهي ببلد كبري وحتظى‬ ‫ب�شعبية كبرية‪.‬‬ ‫‪ -3‬كوريا ال�شمالية‬ ‫ال توجد قائمة بها اغرب دول العامل بدون ان يذكر فيها ا�سم كوريا‬ ‫ال�شمالية‪ ،‬وهي دولة �شبه جامعية‪ ،‬وتعترب بكني هي ال�سبيل‬ ‫الوحيد لل�سياح الغربيني لدخول البالد‪ ،‬واذا و�صلت اىل هناك‬ ‫فدائما �سريافقك اثنان من املر�شدين من موظفي الدولة‪ ،‬و�ست�سمع‬ ‫رواية م�شكوك فيها عن تاريخ كوريا ال�شمالية‪ ،‬ودائما �ستكون حتت‬ ‫املراقبة اثناء اقامتك‪ ،‬ورمبا ترى فقط ما تريدك احلكومة ر�ؤيته‪.‬‬ ‫ومن ناحية �أخرى فانه يتم ا�صدار الت�أ�شريات لكوريا ال�شمالية‬ ‫يف بكني و ا�شهر وكالة �سفر لكوريا ال�شمالية تدعي ‪Koryo‬‬ ‫‪ Tours‬وهي تعمل بهذا املجال منذ ‪ 20‬عاما �أما وكالة‬ ‫ال�سفر التي يف�ضلها امل�سافرون ال�شباب فهي وكالة ‪Young‬‬ ‫‪ ،Pioneer Tours‬و بالرغم من الأمان الذي تقدمه‬ ‫حكومة كوريا ال�شمالية لزائريها �إال حتى هذه اللحظة فدولة‬ ‫ا�سرتاليا ال زالت تطالب امل�سافرين لكوريا ال�شمالية باعادة النظر‬ ‫يف �ضرورة ال�سفر لتلك البالد‪ ،‬ورمبا لهذا عليك مراجعة الأن�شطة‬ ‫التي ال يغطيها ت�أمني ال�سفر قبل �أن تغادر بلدك‪.‬‬ ‫‪ -4‬بيالرو�سيا‬ ‫بيالرو�سيا تقع بني رو�سيا وبولندا وهي بلد اختارت العزلة‬ ‫واالنعزال‪ ،‬فبعد �سقوط االحتاد ال�سوفيتي‪ ،‬مل توقع بيالرو�سيا‬

‫على اتفاقية دخولها لالحتاد االوروبي مثلما فعلت العديد من‬ ‫الدول يف اوربا ال�شرقية لالن�ضمام لالحتاد االوروبي‪ ،‬بل ادارت‬ ‫بيالرو�سيا ظهرها اىل اوروبا كليا‪ ،‬ورمبا لهذا �ستجد بيالرو�سيا‬ ‫هادئة عن املدن ال�شهرية يف اوروبا وهذا ال يعني �إن دولة‬ ‫بيالرو�سيا مل تواجه اوقاتا ع�صيبة بل على العك�س متاما فاحرتقت‬ ‫عا�صمة بيالرو�سيا مدينة مين�سك ‪ 18‬مرة‪ .‬توجد يف بيالرو�سيا‬ ‫متاثيل خر�سانية اعلى تالل مليئة بالطواحن التقليدية‪ ،‬بينما توجد‬ ‫ن�صب تذكارية �سوفيتية بالقرب من القالع اخلرافية‪ ،‬وهناك متحف‬ ‫لت�شويه ج�سم االن�سان يقع يف الطابق ال�سفلي من جامعة غرودنو‬ ‫الطبية احلكومية‪ ،‬وقد قامت دولة بيالرو�سيا م�ؤخرا بتخفي�ض‬ ‫�شروط الدخول اليها مما يعنى ان اال�سرتاليني ميكنهم االن الدخول‬ ‫�إليها بدون ت�أ�شرية ملدة خم�سة اعوام عرب مطار مين�سك‪.‬‬ ‫‪ -5‬ارمينيا‬ ‫�أرمينيا هي البلد التي يكون فيها ال�شطرجن مو�ضوعا �إلزاميا‬ ‫يف املدار�س‪ ،‬فال�شطرجن هو جزء من املنهج الدرا�سي للمدار�س‬ ‫االبتدائية بقدر مادتي التاريخ والريا�ضيات‪ ،‬فهو هاج�س وطني‪،‬‬ ‫ولذلك ال تتوقع فوزا �سهال عندما يتحدى �أطفال املدار�س املحلية‬ ‫بع�ضهم يف لعبة ال�شطرجن‪� .‬أرمينيا يحدها من ال�شمال جورجيا‬ ‫وهى بلد حماطة بالبحر‪ ،‬ومن اجلنوب توجد ايران وتركيا‪،‬‬ ‫وعا�صمتها يريفان وهي معروفة اي�ضا با�سم املدينة الوردية وذلك‬ ‫الحتوائها على مبان قدمية مت بنا�ؤها من ال�صخور الربكانية وردية‬ ‫اللون‪ .‬تعترب دولة �أرمينيا بلدا مليئة بالتاريخ والثقافة‪ ،‬فدولة‬ ‫�أرمينيا لها تاريخ م�سيحي غنى‪ ،‬وال يزال العديد من الأرمينيني‬ ‫مقتنعني ب�أن �سفينة نوح موجودة يف اجلليد فوق جبل �أرارات‬ ‫املثري للإعجاب‪.‬‬

‫ق�صة �شاب ي�سري ‪ 20‬مي ًال يومي ًا‬

‫�أ�سرتايل يجرب قطته على نظام غذائي نباتي‬ ‫انتق َد الكثريون ما قام به �صاحب حيوانات �أليفة يف مدينة جولد‬ ‫كو�ست ب�أ�سرتاليا‪ ،‬بعدما �أجرب قطته على نظام غذائي قا�س حتى‬ ‫تخ�سر الوزن وتتحول �إىل نباتية كما يفعل هو‪ .‬وكان هاري بوملان‬ ‫البالغ من العمر ‪ 53‬عامًا نباتيًا منذ �أن كان عمره ‪ 38‬عامًا‪ ،‬وبعد‬ ‫�شراء �أوما وهي قطة عمرها خم�س �سنوات قرر �أن النظام الغذائي‬ ‫النباتي نف�سه الذي يتبعه �سيكون مثاليًا لها � ً‬ ‫أي�ضا‪ .‬لذا كان بوملان‬ ‫يغذي القطة على اخل�ضروات و�أغذية القطط النباتية فقط‪ ،‬وعلى‬ ‫الرغم من االتهامات املوجهة �إليه ب�أنه "يقتل" القطة‪ ،‬ف�إنه يدعي �أن‬ ‫الغذاء النباتي هو "الأكرث �صحة" للقطط‪.‬‬

‫دف َع حادث مروع‪� ،‬شاب �أمريكي للم�ضي قدمًا يف حياته برغم ال�صعاب‬ ‫حتى �أنه ي�سري يوميًا م�سافة كبرية للذهاب �إىل عمله‪ .‬وي�سري والرت كارول‬ ‫يوميًا نحو ‪ 20‬ميال �إىل عمله بعدما تدمرت �سيارته يف حادث ا�صطدام‬ ‫العام املا�ضي‪ .‬ومل يكن بو�سع كارول �إال �أن يذهب لعمله‪ ،‬الذي يبعد عن‬ ‫م�سكنه ‪ 20‬ميال كاملة �سريًا على الأقدام‪ ،‬حتى لو ا�ضطره الأمر للم�شي كل‬ ‫م�ساء حتى ال�صباح‪ ،‬حتى ي�صل لوظيفته على املوعد بدون ت�أخري‪ .‬وكارول‬ ‫طالب جامعي يبلغ من العمر ‪ 20‬عامًا‪ ،‬هو املعيل الوحيد لأ�سرته‪ ،‬لذا ال‬ ‫ميكنه ترك تلك الوظيفة‪ ،‬كما ف�شل يف العثور على �أي وظيفة �أخرى‪ ،‬لذا‬ ‫يتحمل ال�سري كل يوم للعمل‪ ،‬وال ينام �إال �أربع �ساعات فقط طوال اليوم‪.‬‬

‫صورة من األرشيف‬

‫السرطان | ‪| 7/22 - 6/22‬‬ ‫مهني��� ًا‪ :‬ي ّ‬ ‫ُب�ش���ر ه���ذا الي���وم مب�شاري���ع جدي���دة باجلملة‪ ،‬لك���نّ املطلوب‬ ‫ً‬ ‫خطوات مدرو�سة وم�ؤكدة‪ .‬عاطفيا‪ :‬ا�ستقرار و�سعادة الفتة يف العالقة‬ ‫بال�شريك‪ ،‬وهذا يرتك انعكا�سات �إيجابية �إ�ضافية‪ ،‬ويو ّلد ارتياح ًا‪.‬‬ ‫األسد | ‪| 8/22 - 7/23‬‬ ‫مهني��� ًا‪َ :‬يجعلك هذا اليوم تتح ّرر من قي���د يزعجك ويقلقك‪ ،‬وخ�صو�ص ًا‬ ‫� ّأن الوع���ود كثرية مل تتوقعها‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬خطواتك امل�ستقبلية غري مهدّدة‬ ‫بالتعرث حتى لو مل حت�سم �أمورك العالقة‪.‬‬ ‫العذراء | ‪| 9/22 - 8/23‬‬ ‫مهني��� ًا‪َ :‬يحثك هذا الي���وم على تطوير الذات‪ ،‬لك���ن �أ�ساليب حتقيق ذلك‬ ‫ق���د تختلف ب�ي�ن �إن�سان و�آخر وفق��� ًا للظروف‪ .‬عاطفي��� ًا‪ :‬نوعية العالقة‬ ‫بال�شري���ك ترتق���ي �إىل ح��� ّد املثالية‪ ،‬فال ت���دع املغر�ض�ي�ن يزرعون ال�شك‬ ‫بينكما‪.‬‬ ‫الميزان | ‪| 10/22 - 9/23‬‬ ‫مهني��� ًا‪ :‬يُحذرك �أحد الزم�ل�اء اليوم من املوافق���ة الع�شوائية على �أمور‬ ‫م�صريية‪ ،‬وي�ستح�سن �أن تطلع على التفا�صيل بدقة وعناية كبريتني‪.‬‬ ‫عاطفي ًا‪ :‬حاول �أال تثري غرية ال�شريك‪ ،‬فقد ي�صبح �أكرث عدوانية جتاهك‬ ‫ويبعدك عن حياته‪.‬‬ ‫العقرب | ‪| 11/22 - 10/23‬‬ ‫مهني��� ًا‪َ :‬يجعلك ه���ذا اليوم حتت���ار ب�أم���رك وال تعرف الطري���ق‪ ،‬ورمبا‬ ‫ت�شع���ر بح���زن ال مربر ل���ه‪ .‬عاطفي��� ًا‪ :‬عب���ارات الإعجاب تف���رح ال�شريك‬ ‫وجتعل���ه ي�شعر باالهتمام‪ ،‬فتكون الأج���واء الإيجابية هي ال�سائدة يف‬ ‫كل املجاالت‪.‬‬

‫القوس | ‪| 12/22 - 11/23‬‬ ‫ً‬ ‫مهني��� ًا‪ :‬يُو�ض���ح لك ه���ذا اليوم �أح���د امل�س�ؤول�ي�ن نقاطا كان���ت غام�ضة‪،‬‬ ‫وت�ش���رق بجاذبي���ة كبرية‪ ،‬وي����ؤدي حد�س���ك دور ًا يف اكت�ش���اف بع�ض‬ ‫احلقائق‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬حذار غرية يظهرها ال�شريك قد تتحول �إىل �شرا�سة‪،‬‬ ‫فال ت�ؤجج نريانها يا عزيزي‪ ،‬بل اعمل على �إخمادها يف مهدها‪.‬‬

‫الجدي | ‪| 1/19 - 12/23‬‬ ‫مهني��� ًا‪َ :‬يجعلك هذا اليوم تفق���د ال�سيطرة على نف�سك وتلج�أ �إىل العنف‪،‬‬ ‫فك���ن ح���ذر ًا وابحث ع���ن االت���زان واالعت���دال‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬ع���دم م�صارحة‬ ‫ال�شري���ك ل���ن يكون جيد ًا‪ ،‬وقد ت���زداد الهوة بينكما وتخ���رج �سريع ًا �إىل‬ ‫العلن‪.‬‬ ‫| ‪| 2/18 - 1/20‬‬ ‫الدلو‬ ‫مهني ًا‪َ :‬يفر�ض عليك هذا اليوم االبتعاد عن �صغائر الأمور‪ ،‬وهذا ي�ؤدّي‬ ‫حتم��� ًا �إىل تعزي���ز موقعك العملي �سريع ًا‪ .‬عاطفي��� ًا‪ :‬االبتعاد املتك ّرر عن‬ ‫ال�شري���ك ير�س���م عالمات ا�ستفهام‪ ،‬ف�س���ارع �إىل �إيجاد ال���ردود املنا�سبة‬ ‫ّ‬ ‫لتخطي ذلك‪.‬‬ ‫الحوت | ‪| 3/19 - 2/19‬‬ ‫مهني��� ًا‪َ :‬يطلب �إليك اليوم التخفيف من النقا�شات وعر�ض الع�ضالت �أو‬ ‫الدخ���ول يف مب���ارزة كالمية بثقة عالية بالنف����س‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬لقاء عاطفي‬ ‫انتظرته طوي ًال وع ّلقت عليه الكثري من الآمال‪ ،‬لك ّنك حتقق احلد الأدنى‬ ‫من طموحاتك‪ ،‬وهذا لي�س �سيئ ًا‪.‬‬

‫امللك في�صل الثاين �صغريا يف ح�ضن مربيته يف زيارة ملدر�سة اطفال ببغداد‪ .‬هذه ال�صورة من عيد ميالد امللك في�صل الثاين (الثاين)‬ ‫وبه جمموعة من اوالد وبنات الوزراء واجلاليات الأجنبية‪ .‬يف ال�صورة �أعاله تظهر ال�سيدة �سلوى احل�صري بال�شريط الأبي�ض يف ال�صف‬ ‫الأخري وكذلك اوالد حكمت �سليمان �أي�سر وحم�سن‪ ،‬ال�سيدة اني�سة ال�سعدون‪� ،‬سلوان بابان‪ ،‬منى الفار�سي‪ ،‬ملي�س الظافر‪ ،‬نا�صر احليدري‪.‬‬

‫• ما ا�سم ا�ضخم كتاب يف العامل؟‬ ‫• ما اقدم انواع اجلبنة؟‬ ‫• من م�ؤلف الدرر املنت�شرة يف الأحاديث امل�شتهرة؟‬

‫هل تعلم‬

‫قالوا في المرأة‬

‫• تغفر املر�أة للرجل كل �شيء‪� ،‬إال تعلقه بامر�أة �أخرى‪.‬‬ ‫• �أح�سن مقيا�س للزوجة هو �صحة زوجها‪.‬‬ ‫• ال تطعن يف ذوق زوجتك‪ ،‬فقد كنت �أهم اختيار لها‪.‬‬ ‫حل األلغاز‬

‫الجوزاء | ‪| 6/21 - 5 /22‬‬ ‫مهني ًا‪َ :‬يحمل �إليك هذا اليوم عم ًال ب َّناء و ُتتاح لك فر�ص ا�ستثنائية‪ ،‬لكي‬ ‫تنج���ح يف حملة كبرية ت�ستقطب فيه���ا الت�أييد‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬ال ت�ضغط على‬ ‫ال�شري���ك فهو يبحث عن مربّر لالنق�ضا�ض علي���ك‪ ،‬ي�ستح�سن ا�ستيعابه‬ ‫�سريع ًا‪.‬‬

‫كلمات متقاطعة‬

‫‪ –1498‬كري�ستوفر كولومبو�س يكت�شف فنزويال‪.‬‬ ‫‪ –1619‬و�صول الفوج الأول من العبيد الأفارقة �إىل والية‬ ‫فريجينيا‪.‬‬ ‫‪ –1774‬اكت�شاف عن�صر الأك�سجني‪.‬‬ ‫‪� –1790‬إجراء �أول تعداد لل�سكان يف الواليات املتحدة‪ ،‬وكان تعداد‬ ‫ال�سكان �آنذاك ‪ 4‬ماليني مواطن للواليات الثالث ع�شر‪.‬‬ ‫‪� –1834‬صدور �أول طابع بريدي يف الربازيل‪.‬‬ ‫‪ –1876‬كولورادو ت�صبح الوالية ‪ 38‬من واليات الواليات‬ ‫املتحدة‪.‬‬ ‫‪ –1902‬الواليات املتحدة ت�شرتي حقوق قناة بنما من فرن�سا‪.‬‬ ‫‪� –1914‬أملانيا تعلن احلرب على رو�سيا يف احلرب العاملية الأوىل‪.‬‬ ‫‪ –1920‬ت�أ�سي�س احلزب ال�شيوعي الربيطاين‪.‬‬ ‫‪ –1933‬القيام ب�أول رحلة ل�شركة طريان وطنية م�صرية بني مدينتي‬ ‫القاهرة والإ�سكندرية‪.‬‬ ‫‪ –1943‬ا�ستقالل بورما و�إعالن ان�ضمامها لقوات احللفاء يف‬ ‫احلرب العاملية الثانية‪.‬‬ ‫‪ –1945‬ت�أ�سي�س اجلي�ش اللبناين‪.‬‬ ‫‪� –1955‬شكري القوتلي يتوىل رئا�سة اجلمهورية يف �سوريا للمرة‬ ‫الأوىل‪.‬‬ ‫‪� –1967‬إ�سرائيل حتتل القد�س ال�شرقية‪.‬‬ ‫‪� –1981‬أول بث تلفزيوين ملحطة ‪ MTV‬املو�سيقية‪.‬‬ ‫‪ –2005‬الأمري عبد الله بن عبد العزيز ي�صبح مل ًكا للمملكة العربية‬ ‫ال�سعودية بعد وفاة امللك فهد بن عبد العزيز‪.‬‬

‫• اجلواب‪� :‬سوبربوك‪.‬‬ ‫• اجلواب‪ :‬ك�شكه‪.‬‬ ‫• اجلواب‪ :‬ال�سيوطي‪.‬‬

‫| قوس قزح |‬

‫ألغاز‪...‬‬

‫من أقوال المشاهير‬

‫ُ‬ ‫و�ضيعت طريق‬ ‫* لقد تدفق الزمن كالنهر‪,‬‬ ‫العودة �إليك‪ ,‬ولكنني ما زلت �أحبك ب�صدق وما‬ ‫زلت �أرف�ضك ب�صدق‪.‬‬

‫احلل ا�سفل ال�صفحة‬

‫• ا�صغر عمر للزواج القانوين‬ ‫هو ‪� 12‬سنة للفتاة و‪ 14‬عاما‬ ‫للفتى يف البلدان التالية‪:‬‬ ‫كندا‪� ،‬شيلي‪ ،‬ا�سبانيا‪،‬‬ ‫ايرلندا‪ ،‬بريو‪ ،‬اورغواي‬ ‫و‪� 14‬سنة للفتاة و‪� 14‬سنة‬ ‫للفتى يف هنغاريا و‪14‬‬ ‫عاما للفتاة و‪ 16‬عاما للفتى‬ ‫يف االرجنتني وايطاليا‬ ‫واملك�سيك و‪ 15‬عاما للفتاة‬ ‫و‪ 15‬عاما للفتى يف املغرب‪.‬‬

‫غادة ال�سمان‬ ‫* احلب امر�أة ورجل وحرمان‪.‬‬

‫حكم ‪...‬‬

‫• العقول مواهب والعلوم مكا�سب‪.‬‬ ‫• الأم ت�أمل �أن جتد البنتها زوج ًا �أف�ضل من �أبيها‪ ،‬وت�ؤمن ب� ّأن ولدها لن‬ ‫يجد زوج ًة مثل �أمّه‪.‬‬ ‫• حت ّد ُثك دائم ًا عن نف�سك دليل على �أ ّنك ل�ست واثق ًا منها‪.‬‬

‫�أونوريه دي بلزاك‬

‫‪ ‬أفقي‬

‫‪ . 1‬من بغداد طاف بكل البالد ‪� +‬سب و�شتم‬ ‫‪ . 2‬الأدوات لتحقيق هدف ما‬ ‫‪ . 3‬حرك �شيئا داخل فمه ‪ +‬ملل ‪ +‬فائدة حمرمة‬ ‫‪ . 4‬فكرة حول مو�ضوع ما (معكو�سة) ‪ +‬نبات ذو زهرة �صفراء له ا�ستخدامات طبية‬ ‫‪ . 5‬ت�سبب يف حدوث تيار هوائي لطيف ‪ +‬قرو�ض م�ستحقة ‪ +‬ن�صف تامر‬ ‫‪ . 6‬ا�شفط ال�سائل قليال قليال من كوب �أو نحوه ‪� +‬سائل احلياة الأحمر‬ ‫‪ . 7‬قوام ‪ +‬يطلب برجاء �شديد‬ ‫‪ . 8‬مدينة ال�سندباد ‪ +‬جهة اليمني (معكو�سة)‬ ‫‪ . 9‬ال�شخ�ص الذي يراقب �سري العمل يف م�صلحة ما ‪ +‬ا�سم اجنبي مبعنى يوحنا‬ ‫‪ . 10‬ثالثة مت�شابهة ‪ +‬جمموعة �أحوال الطق�س خالل �سنة‬ ‫‪ ‬عمودي‬

‫‪� . 1‬أبو االنبياء عليه ال�سالم (معكو�سة)‬ ‫‪ . 2‬نتعاون ب�شكل وطيد ‪ +‬ناجت املح�صول يف نهاية يوم عمل‬ ‫‪ . 3‬متهيد يف بداية �أي عمل‬ ‫‪ . 4‬قوة وقدرة واحتمال ‪ +‬لبا�س وطني يف اخلليج‬ ‫‪ . 5‬الأكرث هيافة ‪ +‬لولو‬ ‫‪ . 6‬قطع لعب من البال�ستيك �أو اخل�شب عليها جمموعات من النقاط ‪ +‬ع�ضو يف الوجه‬ ‫‪ . 7‬عزف غري موجه على العود‬ ‫‪ . 8‬زورق ‪ +‬فاكهة ت�شتهر بها الهند وم�صر‬ ‫‪ . 9‬اناث الذئب ‪ +‬علو و�أنفة‬ ‫‪� . 10‬شخ�صية تراثية عربية ارتبطت بالفانو�س ال�سحري‪.‬‬


‫‪10‬‬ ‫ق�صيدة (دلوعتي) ما بني غطر�سة ال�صحفي وعبثية الآخر‬ ‫الأربعاء املوافق ‪ 1‬من �آب ‪ 2018‬العدد ‪ 4107‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬

‫ثقافية‬

‫‪Wednesday ,1 August. 2018 No. 4107 Year 15‬‬

‫كرم نعمة‬

‫ا���س��ت��ح��و َذ ح���دث���ان ع��ل��ى م��ه��ام��ي ال�����ص��ح��اف��ي��ة هذا‬ ‫الأ���س��ب��وع‪ ،‬م��ن دون �أن �أف��ق��د يقظتي يف املتابعة‪،‬‬ ‫علي النظر ب���أك�ثر م��ن عني‬ ‫�إذ ال ميكن ن�سيان �أن ّ‬ ‫وال�سماع ب�أكرث من �أذن والقراءة حتى و�إن تطلب‬ ‫الأمر �أن �أقوم بذلك و�أنا �آكل! ال �أحد غري ال�صحايف‬ ‫ي��ب��دو يل ي���أك��ل وي���ق���ر�أ‪ .‬حت���ول م��ق��ايل يف احلدث‬ ‫الأول عن ال�صديق ال�شاعر ك��رمي العراقي ب�ش�أن‬ ‫ق�صيدته دلوعتي للفنان كاظم ال�ساهر اىل حمكمة‬ ‫عبثية �شارك فيها املئات من الن�شطاء على مواقع‬ ‫التوا�صل‪ .‬االجتماعي بو�صفهم ق�ضاة يف الذائقة‬ ‫علي‬ ‫واملو�ضوعية وعدم التحامل‪ ،‬من �أجل احلكم ّ‬ ‫بـ“الغطر�سة” وك��ان��ت ه��ذه �أق���ل ال�صفات تهذيبا‬ ‫والتي ميكن ذكرها‪ ،‬دعونا من ال�شتائم واالتهامات‬ ‫باجلهل والبحث عن ال�شهرة وعدم احرتام جتاوب‬ ‫املاليني من جمهور ال�ساهر والعراقي مع الأغنية‪.‬‬ ‫وبو�صفي “املتغطر�س” �أي�ضا بالن�سبة لعبثية‬ ‫علي‬ ‫بع�ض قراء مقايل عن العراقي وال�ساهر‪ ،‬كان ّ‬ ‫�أن �أ�صرب على ات�صاالت كاتبة عربية �أج��رى معها‬ ‫�أحد الزمالء ح��وارا �صحافيا ب�ش�أن كتابها اجلديد‬ ‫ال�صادر باللغة الفرن�سية‪ ،‬ون�شر لدينا قبل �أ�سابيع‬ ‫ب�شكل متميز‪ ،‬و�أ�ستمع �إىل احتجاجها يف ثالثة‬ ‫ات�صاالت ا�ستغرقت ما يقارب �ساعة من الكالم ب�ش�أن‬ ‫طريقة ن�شر احل��وار‪ ،‬مطالبة بحذفه من اجلريدة‪،‬‬ ‫وال �أع��رف مل��اذا مل تفكر ب���أن ال�صحيفة ورقية وقد‬ ‫طبعت وتوزعت‪ ،‬ورمبا �أر�شفت امل�ؤ�س�سات البحثية‬ ‫علي �أن‬ ‫واملكتبات احلوار يف ن�سخته الورقية‪ .‬كان ّ‬ ‫�أ�ستمع �إىل هذه ال�سيدة وهي تعرب عن اعتزازها‬ ‫بنف�سها ومبا تكتب‪ ،‬و�أن ما ن�شر ال يليق بها وفق‬ ‫ت�صورها‪ ،‬من دون �أن �أفقد رباطة ج�أ�ش ال�صحايف‬ ‫من �أجل �إر�ضاء غرورها‪ ،‬و�إي�ضاح الأمر بب�ساطة �أن‬ ‫احلوار قد ن�شر منذ �أ�سابيع‪ ،‬و�صار جزءا من التاريخ‬ ‫ال�صحايف‪ ،‬ومن املجدي �إذا �أردنا التغيري �أن ننظر‬ ‫�إىل امل�ستقبل‪ .‬مل ينته �إحل��اح ال�سيدة يف ات�صال‬ ‫واح��د‪ ،‬بل تاله �أكرث من ات�صال حممل باالحتجاج‬

‫قصة قصيرة‬

‫واملطالبة بحذف احلوار‪ ،‬ومع ذلك مل �أغادر درو�سي‬ ‫الأولية يف ال�صحافة‪� ،‬أن �أكون �أهد�أ من معلم �صبور‬ ‫و�أحرتم رغبة املت�صلة‪ ،‬والتفكري بطريقة تر�ضيها‪.‬‬ ‫فمهارة التحاور مع النا�س واال�ستماع �إليهم �أكرث‬ ‫�صعوبة من كتابة امل��ق��االت ال�صحافية‪ .‬يف املقال‬ ‫عليك �أن ت�صنع فكرة جديدة‪ ،‬ويف التحاور عليك‬ ‫�أن تثبت لياقة اال�ستماع واختيار ال��رد املنا�سب‬ ‫والتوقيت املنا�سب‪ ،‬ويف النهاية �إر���ض��اء الآخر‪،‬‬ ‫فكرة “الزبون دائما على حق” ت�صلح �أحيانا يف‬ ‫عامل ال�صحافة �أي�ضا‪� .‬أم�ضيت ما ال يقل عن خم�سني‬ ‫�ألف �ساعة من حياتي و�أنا �أحاول تعلم كيفية كتابة‬ ‫مقاالت الئقة‪ ،‬كنت تعلمت خاللها كيف �أحرتم وعي‬ ‫القراء و�أنا �أعرب عن �أفكاري‪� ،‬أو �أجتهد يف �صناعة‬ ‫فكرة جديدة‪ .‬لهذا تقبلت حملة الكالم العبثي على‬ ‫تداعيات مقايل ب�ش�أن ق�صيدة كرمي العراقي‪ ،‬ال ميكن‬

‫�أن �أبايل بال�شتائم واالتهامات‪ ،‬لكنني مهتم بكل ر�أي‬ ‫ّ‬ ‫ي�شخ�ص ال�ضعف يف الفكرة والر�أي يف منت املقال‪.‬‬ ‫مل �أكتب مقال “مفردات �صماء يف دلوعة العراقي‬ ‫وال�ساهر” يف حلظة ان��ف��ع��ال �شخ�صي �أو مزاج‬ ‫�سيئ‪ ،‬بل ك��ان نتيجة فكرة اكتملت بعد اال�ستماع‬ ‫�إىل الأغنية �أك�ثر من ع�شر م��رات‪ ،‬واال�ستماع �إىل‬ ‫ر�أي �صديقي ال�شاعر كرمي العراقي ب�ش�أن الق�صيدة‬ ‫نف�سها‪ ،‬حتاورنا على الهاتف �أكرث من ن�صف �ساعة‪،‬‬ ‫وك�شف يل م�ب�ررات كتابة ال��ن�����ص‪ ،‬وك��م �سيكون‬ ‫الأم���ر مفيدا �إن حت��دث ال��ع��راق��ي ب�ش�أنه يف مقال‬ ‫�أو ح��وار تلفزيوين‪ ،‬على الأق��ل من �أج��ل تهمي�ش‬ ‫العبث امل�ستمر على مواقع التوا�صل االجتماعي‪.‬‬ ‫من املخيب �أي�ضا �أنني �سمعت �آراء لفنانني و�شعراء‬ ‫كبار �أ�صدقاء لكرمي العراقي وزم�لاء �صحافيني‪،‬‬ ‫يثنون ب�شدة على فكرة املقال ويعتربونها معربة‬

‫عنهم بامتياز‪ ،‬لكن اخليبة تكمن يف �أن �أغلبهم ممن‬ ‫يظهرون على �شا�شات التلفزيون ي�صرحون ب�آراء‬ ‫خمتلفة كليا عندما يتحدثون عن العراقي وال�ساهر‪،‬‬ ‫اخليبة امل�ضافة �أنهم مثلي يعرفون ال�شاعر والفنان‬ ‫منذ عقود!‪� .‬أملك احلق يف “الزعم” ب�أنني قر�أت �أو‬ ‫ا�ستمعت �إىل �شعر كرمي العراقي منذ �أول �أغنية له‬ ‫عن الطفولة تغنت بها حناجر املاليني من الأطفال‬ ‫يف العراق مع �صوت مي �أكرم‪ ،‬وعندما جمع الدمع‬ ‫بالكحل يف �أوىل �أغـانيه العاطفية ل�صوت الفنان‬ ‫�سعدون جابر‪ ،‬برع املـو�سيقـار حم�سن فرحان يف‬ ‫التعبري عن روح الن�ص‪ ،‬لذلك بقيت ه��ذه الأغنية‬ ‫حية تنب�ض بالتعبريية بعد �أكرث من خم�سني عاما‬ ‫على كتابتها‪ ،‬ومثل ه��ذا الأم���ر دفعني �أي�ضا �إىل‬ ‫ا�ستعادة ن�صو�ص جميلة يف جتربة العراقي من‬ ‫�أجل مقارنتها ب�سطحية ق�صيدة “دلوعتي” مو�ضوع‬ ‫اجلدل اليوم‪ .‬رمبا هذا الكالم يعد �أ�شبه بالإجابة‬ ‫على الكالم املت�شنج الذي اتهمني باجلهل يف االطالع‬ ‫على �شعر كرمي العراقي‪ .‬ويف النهاية ميكن �أن �أ�صل‬ ‫�إىل در�س مكرر ومفيد من التجربتني ال�صحافيتني‬ ‫علي هذا الأ�سبوع‪� ،‬إىل �أن الغطر�سة مل‬ ‫اللتني مرتا ّ‬ ‫تكن يوما مو�ضع فخر بالن�سبة لل�صحايف املخل�ص‬ ‫لفكرة رب��ط املجتمع بدميقراطية ح��رة من الأفكار‬ ‫واملعلومات‪ ،‬بينما �سلبت احلرية املتاحة يف مواقع‬ ‫التوا�صل االجتماعي منا الفكرة ال�صحيحة لتعريف‬ ‫مفهوم القارئ ال��ذي �صار ملتب�سا “من يقر�أ ومن‬ ‫يعبث” ودفعت ن�سبة خميفة من امل�ستخدمني �إىل‬ ‫عبثية �إط�ل�اق ال��ك�لام‪ ،‬هناك عبث م�ستمر م��ن قبل‬ ‫الآخ���ر غ�ير امل�����س���ؤول يقابل ك��ل ر�أي �صحايف �أو‬ ‫حتليل‪� ،‬سيبقى هذا العبث متاحا للتعبري عما يكره‬ ‫الإن�سان بل لو ت�سنى له االنتقام لفعل ذلك‪ .‬من ح�سن‬ ‫حظي �أن التقنية مل تتطور بعد �إىل درج��ة �أن من‬ ‫عربوا عن كراهيتهم يل ب�ش�أن ما كتبت عن العراقي‬ ‫وال�ساهر‪ ،‬مل يت�سن لهم �إطالق �شحنة كهربائية لقتلي‬ ‫مع الآراء التي و�صلتني عرب املن�صات االجتماعية‪.‬‬ ‫فهذا ال�سالح يف الع�صر الرقمي ما زال غري متاح‪.‬‬

‫�إلــحــاف‬

‫سمية العبيدي‬

‫َ‬ ‫حدث ذلك ذات �صباح ربيعي بليل‪ .‬كانت بالبل اجلذل تغني يف‬ ‫ر�أ�سي تغريدتها العذبة الرقيقة التي كانت وما تزال متل�ؤين‬ ‫بالتفا�ؤل وتفتح يل بابا م�ؤطرا بالندى لأطل منه على رحاب‬ ‫الفرح املتوج باحلب واحلياة حيث يفر�ش احلبور عباءته‬ ‫عيني‪ ,‬ومل يكن ذل��ك يحدث‬ ‫ال��وردي��ة على م��دى و�سعة �أم��ام َّ‬ ‫غالب ًا‪ ,‬مل �أزل �آن��ذاك طالبة جامعية يف مقتبل العمر‪ .‬وحني‬ ‫يحدث وهو نادر �أي تفتحي للحياة والأمل يكون ذلك عيدي‬ ‫و�أن��ا �أُح��اول �أن �أت�شبث بكل حلظة منه كما يت�شبث الغريق‬ ‫بق�شة‪ .‬ما �إن و�صلت حافلة نقل الركاب وح�شرت جدثي فيها‬ ‫وقوفا كما الآخرين‪ ,‬ومن ف�سحة �ضيقة وقعت عيناي على فتاة‬ ‫تدرج بني الطفولة وال�صبا ما زالت ترتدي معطفها و�إن كان‬ ‫اجلو مييل اىل احلرارة‪ .‬وحني �أخرجنا من حمافظنا النقود‬ ‫�أو التذاكر م�سبقة ال�شراء ‪ -‬وهذا وارد بكرثة حينها وخا�صة‬ ‫للموظفني والطلبة ‪ -‬ارتدّت عيناي كرة �أُخرى اىل الفتاة ل�سوء‬ ‫حظي لأجدها تعاين وترهق لإخ��راج تذكرتها من احلقيبة‬ ‫ولفت نظري ذل��ك ب�شدة لأنها ا�ستعملت ي��دا واح���دة‪ ,‬زحف‬ ‫ب�صري ببطء اىل يدها الأُخرى تلقائيا فوجدتها داخل جيب‬ ‫املعطف هامدة كاملوت نف�سه‪ .‬وهنا بد�أ ال�س�ؤال ال الف�ضويل‬ ‫بل امل�شارك وجداني ًا يحفر لنف�سه يف دماغي نفقا عميقا و�صار‬ ‫كما م�صيدة تلقي �أ�سنتها على عقلي فت�أ�سره بني فكيها كان‬ ‫ال�س�ؤال ملحف ًا ملحاحا بدرجة ال تطاق‪ :‬ما ليدها ال تتحرك؟!‬ ‫فهي حتما لها يد وها بع�ض حلمها يطل فار�ضا وجوده على‬ ‫ال��وج��ود ي�تراءى من �أعلى فتحة جيب املعطف على العامل‬ ‫بخجل واع��ت��ذار‪ ,‬مل يكن ذل��ك يعني �شيئا كما يفرت�ض يل‪..‬‬

‫�ســ�أقــول ‪....‬‬

‫سارا الجواهرجي‬

‫�س�أقول ب�أن بالدي قد �سرق ‪.‬‬ ‫وب�أن حلمُنا بالعد َل قد ُ�شنق ‪.‬‬ ‫بالد ًا فيها دماء ال�شعب كل يوم تراق بغري حق ‪.‬‬ ‫بالد ًا يقودها �أنا�س ًا ظاملون ‪..‬جائرون ‪.‬‬ ‫بع�ضهم يرتدي ثياب ال�سيا�سة وبع�ضهم يرتدي ثياب الدين ‪.‬‬ ‫وكال االثنان مرتزق ‪.‬‬ ‫�س�أقول ب�أنهم ي�سرقون البالد وب�أنهم يت�آمرون على البالد ‪.‬‬ ‫وب�أنهم يخططون لنا خطط ًا ُتنفذها �أحزاب ًا و ُفرق ‪.‬‬ ‫خانوا كل من بهم وثق ‪.‬‬ ‫رب على ورق ‪.‬‬ ‫وعودهم ح ٌ‬ ‫�ساقول هم من حرقوا ال�صوت وقتلوا كل من عن حقه نطق ‪.‬‬ ‫جعلوا النفو�س ُ‬ ‫تزهق عي�شها حتى ا َل ِولي ُد ي�س�أل ملا ُخلق ‪.‬‬ ‫بالله عليك ُم ملا بالدي َ‬ ‫تخلف‪.‬‬ ‫بالله عليك ُم ملا بالدي ت�أخ َر‪.‬‬ ‫وهو من كان للعل ُم قد �سبق ‪.‬‬ ‫بالد ًا �صرنا نفتخر مبا�ضيها فقط‪.‬‬ ‫�أما امل�ستقبل ‪�....‬صرنا نعوذ منه برب الفلق ‪.‬‬ ‫بالد ًا �أن تكلمتَ فيها متوت‪.....‬‬ ‫�أما بر�صا�ص الغدر �أما مقطوع العنق ‪.‬‬ ‫�ساقول فاالحرار ال تخ�شى ال�شهادة فهي �ضريبة لكل من لبالده ع�شق ‪.‬‬ ‫ُ‬ ‫فنحن ل�سنا عبيد ًا تقبل �أيادي الل�صو�ص ومن‬ ‫ال تعقد �صفقه ال�سكوت معنا‬ ‫االح�سان ترتزق ‪.‬‬ ‫عبيد ًا ال تجُ يب �إال بنعم ‪.‬‬ ‫جتري خلفكم كقطيع غنم ‪.‬‬ ‫ً‬ ‫ال تعقد �صفقه ال�سكوت معنا فالأحرار ال تبيع الوطن وال جتري خلف �أ�سيادا ال‬ ‫ت�ستحق ‪.‬‬

‫املثـقــف واملـــر�أة‬

‫لوال القلق مل�صري الأ�شياء والنابع من وجدان حي ك�أنه مكلف‬ ‫ب�ش�ؤون الآخرين حفظا ورعاية‪ .‬غدا ا�ستجالء ذلك همي كما‬ ‫لو كنت �س�أعالج العقدة و�أفكها مبجرد االهتمام والتفكري فيها‪.‬‬ ‫مر النهار مغلفا بال�س�ؤال امللحاح وتو�شحت دقائقه بت�شرذم‬ ‫ف��ك��ري ب�ين امل��ح��ا���ض��رات وب�ين الإ���ص��غ��اء للمناق�شة الدائرة‬ ‫يف قحفي ويف قعر عقلي عن �سبب عطل اليد �أهو ال�شلل �أم‬ ‫هو �شيء �آخر‪ .‬كواين ال�س�ؤال الغبي املغرق يف تعاطفه حد‬ ‫التماهي مع غمو�ض ال�سبب طوال نهاري فك�أنه عقوبة �أعقبت‬ ‫حلظة االن�شراح ال�صباحي لت�سرقها مني غرية مني وكيد ًا‪.‬‬ ‫حتى االبت�سامات التي ر�سمتها على �شفتي يومي ذاك جماملة‬ ‫ملزح الزمالء وتعليقاتهم املرجتلة الفاهية �أو الفجة ا�شم�أزت‬ ‫مني لزيفها وك��ان ف�شلي يف ما جرى من نقا�شات يف داخل‬ ‫املحا�ضرة وخارجها وا�ضحا و�إخفاقي بيّن ًا‪ ,‬حتى عدت لداري‬ ‫علي �أن �أرحب بهم‬ ‫ع�صرا فوجدت يف الدار �ضيوفا لأختي كان َّ‬ ‫قبل �أي �شيء �آخ��ر حتى قبل �أن �أن�ضو عني وعثاء النهار‪..‬‬ ‫توجهت اىل غرفة ال�ضيوف مبا�شرة و�إذا مبحور ال�س�ؤال‬ ‫امللحاح متثل �أمامي ب�شخ�صها ومبعطفها وبيدها‪ ..‬ذهلت‬ ‫�أوال ثم جل�ست بعد التحية على طرف مقعد‪ ,,‬زارتنا الفتاة‬ ‫يف �صحبة خالتها �صديقة �أُختي‪ ..‬واحلكاية‪� ..‬إنها وهي يف‬ ‫روع��ة الطفولة و�سذاجتها مل�ست وهجا �أحبته عندما كانت‬ ‫تلعب يف �سطح املنزل‪ ,‬كان الوهج الذي يتلألأ �أم��ام عينيها‬ ‫الطفلتني ينبعث من متا�س كهربائي يف �أعلى عمود كهربائي‬ ‫مولدا �شم�سا من �ألق يت�شظى‪ ,‬كان مغريا ك�ألف دمية جمتمعة‪..‬‬ ‫م�ضت نحوه وم�سكته كما لو انها تريد �أن تقطف ما�سة من تاج‬ ‫احلياة ف�أهدى لها موتا طال ‪ -‬ال �أدري حل�سن حظها �أم ل�سوئه‬ ‫‪ -‬كامل ذراعها ويدها فح�سب‪.‬‬

‫خيري منصور‬

‫اث��ن��ان يف عاملنا العربي عدوهما‬ ‫من �صلبهما‪ ،‬هما امل��ر�أة التي تعي‬ ‫كينونتها وتبلغ ر�شدها التاريخي‪،‬‬ ‫واملثقف الع�ضوي الأ�صيل الذي‬ ‫يدفعه وع��ي��ه امل��ف��ارق لل�سائد �إىل‬ ‫�إعالن الع�صيان على تعاليم القطعنة‪،‬‬ ‫فاملر�أة التي حتاول التغريد خارج‬ ‫ال�سرب‪ ،‬تكون عر�ضة لهجوم بالغ‬ ‫ال�شرا�سة من بنات جن�سها‪ ،‬اللواتي‬ ‫ت�أقلمن مع بيت الدمية كما ي�سميه‬ ‫الكاتب هرنيك �أب�سن‪ ،‬ويف معظم‬ ‫امل���رات ال��ت��ي تعر�ضت فيها ن�ساء‬ ‫انتف�ضن �ضد ال�شروط االجتماعية‬ ‫التي حتا�صرهن للنبذ‪ ،‬كانت ن�ساء‬ ‫�أخ���ري���ات م���ن ذوات الطروحات‬ ‫ال��ت��ق��ل��ي��دي��ة ال���داج���ن���ة‪� ،‬أ���س��ب��ق من‬ ‫ال�����ذك�����ور حل�������ص���اره���ن وت�����أوي����ل‬ ‫مواقفهن �أخالقيا‪ ،‬بحيث يتعر�ضن‬ ‫لإ����س���اءة ال�����س��م��ع��ة‪ ،‬خ�صو�صا يف‬ ‫جمتمعات‪ ،‬من �أب��رز �آف��ات تخلفها‪،‬‬ ‫ك��م��ا ي���ق���ول م�����ص��ط��ف��ى ح���ج���ازي‪،‬‬ ‫اختزال املر�أة من �إن�سان �إىل �أنثى‬ ‫وم��ن �أنثى �إىل وظيفة‪ ،‬لأن املر�أة‬ ‫ال��ت��ي قبلت ب��االخ��ت��زال �إىل جمرد‬

‫وظيفة ت��رى يف �أي ام���ر�أة �أخرى‬ ‫ت��ب��ح��ث ع��ن �إن�����س��ان��ي��ت��ه��ا امل��ه��دورة‬ ‫ع������دوا‪ ،‬ف��ه��ي ت��ك�����ش��ف عبوديتها‬ ‫وان��دح��اره��ا حتت �سطوة ذكورية‬ ‫تدججت ب�أوهام التفوق التي �أثبت‬ ‫ال��ت��اري��خ بطالنها‪ .‬وح�ين �شاركت‬ ‫الن�ساء يف ث��ورة م��اي��و‪�/‬أي��ار عام‬ ‫‪ 1968‬و�أح��رق��ن بع�ض مالب�سهن‬ ‫ال��ت��ق��ل��ي��دي��ة اح��ت��ج��اج��ا ع��ل��ى القهر‬ ‫وال��زج��ر‪ ،‬ك��ان ذل��ك تعبريا رمزيا‬ ‫ع��ن ثقافة م�����ض��ادة‪� ،‬سوف تتعمق‬ ‫وتت�أ�صل مبرور الوقت‪ ،‬ومل يخطر‬

‫ببال �أولئك الن�ساء قبل ن�صف قرن‬ ‫�أن بع�ض بناتهن‪� ،‬أو حفيداتهن‬ ‫�سوف ير�أ�سن جمهوريات‪ ،‬ويتولني‬ ‫منا�صب وزاري���ة كانت حكرا على‬ ‫الذكور ك��وزارة الدفاع‪ ،‬وقد يكون‬ ‫من املفارقات يف تاريخنا �أن من قاد‬ ‫حركة تنويرية لتحرير امل��ر�أة كان‬ ‫رجال هو قا�سم �أم�ين‪ ،‬وقد تعر�ض‬ ‫الرجل لإ���س��اءة فهم ومل ي�سلم من‬ ‫اع��ت��داءات الرجال والن�ساء عليه‪،‬‬ ‫ويذكر �أن رج�لا اقتحم عليه بيته‬ ‫وقال له‪� :‬إذا كنت جادا يف ما تقول‬

‫الفرن�سي باتريك موديانو ولعبة البحث بدون غاية‬ ‫سليم البيك‬

‫يف فيلم وثائقي بعنوان «باتريك موديانو‪،‬‬ ‫�أت��ذ ّك��ر ّ‬ ‫كل…» (‪ 52 ،2015‬دقيقة) ن�شاهد‬ ‫الكاتب الفرن�سي احلائز جائزة نوبل للأدب عام‬ ‫‪ ،2014‬يف بيته‪ ،‬يق ّلب ق�صا�صات من �صحف‬ ‫قدمية‪ ،‬ويقول � ّأن لديه الكثري منها‪ .‬من هذه‬ ‫الق�صا�صات ومن ذاكرته الغنيّة وكذلك خميّلته‪،‬‬ ‫�صنع هذا الروائي الفرن�سي املُ�سمّى بربو�ست‬ ‫الأزم��ن��ة احل��دي��ث��ة‪� ،‬أدب���ه اخل��ا���ص‪ ،‬فرواياته‬ ‫ترتكز على ذكرياته‪ ،‬وعلى �أمكنة باري�سية‪،‬‬ ‫وعلى تنقل بالزمن يحوم حول تلك الذكريات‬ ‫وتلك الأمكنة‪ ،‬ما جعل اللغة الفرن�سية تخرج‬ ‫مبفردة جديدة هي «مودياني�سك» ن�سبة �إىل‬ ‫الأ�سلوب املودياين يف الأدب‪ .‬جند كل ذلك يف‬ ‫رواية باتريك موديانو (‪ )1945‬التي �صدرت‬ ‫بالفرن�سية عن «من�شورات �سوي» عام ‪،1991‬‬ ‫وه���ذا ال��ع��ام برتجمة عربية لب�سام حجار‪،‬‬ ‫عن «نوفل – دمغة النا�شر ها�شيت �أنطوان»‬ ‫بعنوان «�أزاهري اخلراب» (‪� 119‬صفحة)‪ .‬يف‬ ‫الرواية ثالثة �أزمنة‪ ،‬زمن الراوي الذي يبد�أ‬

‫بالتذ ّكر حني مي�� ّر ب�أحد الأح��ي��اء يف باري�س‬ ‫يف �أوائل الت�سعينيات‪ ،‬وزمن ما يتذ ّكره من‬ ‫�سني �شبابه �أثنائها‪ ،‬يف ال�ستينيات‪ ،‬والزمن‬ ‫ال���ذي ح�صلت يف امل��ك��ان عينه «ح��ادث��ة» يف‬ ‫الثالثينيات‪� ،‬إذ يف�صل ثالثون عام ًا بني زمن‬ ‫و�آخ��ر‪� ،‬أمّ��ا ما يجمع ثالثتها فهو املكان الذي‬ ‫جتري فيه ال �أقول الأح��داث‪ ،‬بل ما يُ�سرد من‬ ‫ذك��ري��ات واف�ترا���ض��ات وم��ع��ل��وم��ات‪ ،‬واملكان‬ ‫حي يف «مونبارنا�س» و�أمكنة تف�صيلية‬ ‫هو ّ‬ ‫�أخرى يف باري�س تزدحم بها الرواية‪ .‬وهذا‬ ‫التتايل يف الأزمنة والتماثل يف الأمكنة تقنية‬ ‫موديانيّة جندها يف رواية �أخرى له كذلك هي‬ ‫«دورا بروديه» (من�شورات غاليمار ‪� )1997‬إذ‬ ‫�أن احلكاية كذلك تنق�سم زماني ًا �إىل ما يعي�شه‬ ‫ال���راوي وم��ا يتذكره وم��ا ق��ر�أه يف ق�صا�صة‬ ‫من جريدة‪ ،‬وك ّلها جتري يف الأمكنة عينها‪.‬‬ ‫يف الروايتني‪ ،‬يتخذ موديانو‪� ،‬أو الراوي –‬ ‫فال ّراوي يتماهى هنا مع ال�� ّروائ��ي‪� ،‬إ�شارات‬ ‫زمنية (�سنة ال����والدة م��ث ً‬ ‫�لا) ت�شري �إىل ذلك‬ ‫التماهي – ي ّتخذ دور التح ّري‪ ،‬فهو يبحث‬ ‫وي��ج��مّ��ع خ��ي��وط ج��رمي��ة ق��ت��ل (يف «�أزاه��ي�ر‬

‫اخل��راب») حدثت يف املكان ال��ذي ي��زوره مع‬ ‫ابنته‪ ،‬قبل �ستني ع��ام�� ًا‪ ،‬م�ستعيد ًا زياراته‬ ‫للمكان قبل ثالثني عام ًا‪ ،‬رابط ًا بني �شخ�صيات‬ ‫ق���ر�أ عنها يف �أق���وال ال�شهود والق�صا�صات‬ ‫ال�صحافية‪ ،‬وب�ين �أخ��رى التقاها وعا�شرها‬ ‫يف امل��ك��ان ذات��ه بعد احل��ادث��ة بثالثني عام ًا‪،‬‬ ‫وقبل زيارته مع ابنته للمكان الذي كاد ين�ساه‬ ‫النقطاعه عنه‪ ،‬بثالثني عام ًا‪ .‬طغيان الزمن‬ ‫املتنقل وال�سرد ب�صيغة الراوي الأول (املتك ّلم)‬ ‫وك��ذل��ك طغيان امل��ك��ان‪ ،‬همّ�ش ّ‬ ‫ال�شخ�صيات‬ ‫املتعدّدة التي مل ي�سمح‪ ،‬كذلك‪ ،‬حجم ال ّرواية‬ ‫ال��ق�����ص�يرة – ك��م��ج��م��ل رواي�����ات موديانو‪-‬‬ ‫بتطويرها‪ ،‬فكانت ال�شخ�صيات هي احلا�ضر‬ ‫الثانوي‪ ،‬يف رواي��ة كان حا�ضرها الرئي�سي‬ ‫هو الأمكنة‪ ،‬ف�أ�سماء ال�شوارع وال�ساحات‬ ‫وحم��ط��ات امل�ترو املتكررة يف ال��رواي��ة تنال‬ ‫احل�����ص��ة الأك��ب�ر م��ن��ه��ا‪ ،‬وال�شخ�صيات فيها‬ ‫حت�ضر وتغيب ك�أ�سماء وبع�ض التو�صيفات‬ ‫والقليل من احلركة واحلوارات‪� .‬أمّا احلكاية‬ ‫املنفلتة التي يحاول الراوي‪ ،‬وربمّ ا الروائي‬ ‫ك��ذل��ك‪ ،‬جتميعها ب��دون �أن تكون الغاية من‬

‫الكتاب ه��و تقدمي حكاية واح���دة لها بداية‬ ‫وتتطوّ ر �إىل نهايتها‪ ،‬فهي بحث ال��راوي يف‬ ‫حيثيات جرمية قتل �أو انتحار ح�صلت يف‬ ‫�ش ّقة زوج�ين �شابني‪ ،‬وحماولته الربط بني‬ ‫من عرفهم من �شخ�صيات‪�/‬أ�شخا�ص‪ ،‬رابط ًا‬ ‫بينها‪/‬بينهم ب�شكل غري مقنع‪ ،‬وبني احلادثة‪،‬‬ ‫�أمّا الـ»غري مقنع» هذه‪ ،‬فهي غالب ًا تعود العتماد‬ ‫الراوي‪/‬الروائي على الذكريات واالفرتا�ضات‬

‫وعلى ق�صا�صات حتوي �أق��وال ال�شهود‬ ‫ون��ت��ائ��ج ال��ت��ح��ق��ي��ق��ات‪ ،‬فلي�ست عملية‬ ‫الإقناع هنا غاية الراوي الذي‪ ،‬كما يبدو‪،‬‬ ‫تتوقف غايته عند عملية الربط والبحث‬ ‫واالف�ت�را����ض واخل��ل��ق‪ ،‬وه���ذا ه��و مكان‬ ‫ال��رواي��ة ال��ت��ي ل��ن يجد م��ن يبحث فيها‬ ‫عن حكاية تقليدية تنتهي ّ‬ ‫بحل وا�ضح‬ ‫ونهائي‪ ،‬مُرادَه‪.‬‬

‫عن املر�أة وحقها يف التطور‪ ،‬فابد�أ‬ ‫م��ن �أه��ل دارك‪ .‬وم��ن الوا�ضح �أن‬ ‫ه��ن��اك ���ش��ه��وة ب��دائ��ي��ة ت��ر���ش��ح من‬ ‫كلماته‪ ،‬وك�أنه يريد من قا�سم �أمني‬ ‫�أن يتيح ل��ه فر�صة االع��ت��داء على‬ ‫ن�ساء عائلته‪� .‬أما النموذج العربي‬ ‫الآخ���ر ال��ذي ك��ان ع��دوه م��ن �صلبه‬ ‫وم���ن �صميم مهنته ف��ه��و املثقف‪،‬‬ ‫لأن الأم���ي �أو اجل��اه��ل ال ���ش���أن له‬ ‫بهذه احلرب‪ ،‬وقد يقبل �أو يرف�ض‬ ‫�أط��روح��ة ما كما ح��دث لطه ح�سني‬ ‫وعلي عبد ال���رازق‪ ،‬وم��ن بعدهما‬ ‫لن�صر �أب���و زي���د وال�����س��ي��د القمني‬ ‫و����ص���ادق ال��ع��ظ��م و�آخ���ري���ن‪ ،‬لكنه‬ ‫ال ي��رت��دي قناعا ك��ي ي��ط��رح نف�سه‬ ‫ن��دا للمثقف‪� ،‬ش�أن ه���ؤالء الأ�شباه‬ ‫ال��ذي��ن طاملا ا�ستخدمتهم الأنظمة‬ ‫ال�سيا�سية اال�ستبدادية �سياطا �ضد‬ ‫املثقفني‪ ،‬فالرقيب منهم‪ ،‬وكذلك‬ ‫املوظف ال��ذي ال يفرق بني الثقافة‬ ‫ودائ��رة اجل��م��ارك‪ .‬وم��ا ك��ان للنظم‬ ‫ال�سيا�سية ودوائر ا�ستخباراتها �أن‬ ‫تهتدي �إىل �ضحاياها من املثقفني‬ ‫الأحرار لوال الكالب ال�سلوقية وما‬ ‫لديها من حا�سة �ش ّم حادة ومدربة‪،‬‬ ‫بحيث حتزر �أحيانا حتى النوايا‪.‬‬


‫االربعاء املوافق ‪ 1‬من �آب ‪ 2018‬العدد ‪ 4107‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬ ‫‪Wednesday ,1 August. 2018 No. 4107 Year 15‬‬

‫| رياضة عالمية |‬

‫ً‬ ‫امتدادا لنجاح �أبنائه املدربني‬ ‫ريال مدريد يراهن على لوبيتيغي ليكون‬ ‫وكاالت – متابعة المشرق‬

‫ُتراهن �إدارة وجماهري النادي على لوبيتيجي ليحقق‬ ‫جناحات مع الفريق مثلما �سبقه �إىل ذلك مدربون‬ ‫من �أبناء النادي يف منا�سبات خمتلفة تراهن �إدارة‬ ‫وجماهري النادي على لوبيتيجي ليحقق جناحات مع‬ ‫الفريق مثلما �سبقه �إىل ذلك مدربون من �أبناء النادي‬ ‫يف منا�سبات خمتلفة‪ .‬مل ي� ِأت اختيار �إدارة نادي‬ ‫ريال مدريد للإ�سباين جولني لوبيتيجي لتويل مهمة‬ ‫اجلهاز الفني للفريق الأول خلف ًا للفرن�سي زين الدين‬ ‫زيدان ب�سبب كفاءته الفنية التي برهن عليها مع نادي‬ ‫بورتو الربتغايل ومنتخب �إ�سبانيا فح�سب‪ ،‬ولكن‬ ‫لأنه يعترب مدرب ًا مدريدي ًا حتى و �إن كان قد �سبق له‬ ‫�أن قام بحرا�سة عرين الغرمي التقليدي نادي بر�شلونة‬ ‫يف الفرتة من عام ‪ 1994‬وحتى عام ‪ 1997‬خالل‬ ‫خم�س مباريات فقط‪ .‬وكان لوبيتيجي قد خا�ض مع‬ ‫ريال مدريد جتربتني مرتا مرور الكرام‪ ،‬مثلما مرت‬ ‫م�سريته كالعب مرور الكرام يف ظل توهج احلرا�س‬ ‫اندوين زوبيزاريتا وفران�سي�سكو بويو و�سانتياغو‬ ‫كانيزاري�س وخو�سيه فران�سي�سكو مولينا‪ ،‬الذين مل‬ ‫يرتكوا له عرين ًا كبري ًا يحر�سه فاجته للذود عن مرمى‬ ‫�أندية متوا�ضعة ليبقى حار�س ًا ثالث ًا ملنتخب بالده‪.‬‬ ‫وتراهن �إدارة وجماهري النادي امللكي‪ ،‬على املدريدي‬ ‫لوبيتيجي ليحقق جناحات مع الفريق مثلما �سبقه �إىل‬ ‫ذلك مدربون من �أبناء النادي يف منا�سبات خمتلفة‪.‬‬ ‫ويك�شف تقرير ل�صحيفة «ماركا» الإ�سبانية �أن كافة‬ ‫�أبناء ريال مدريد‪ ،‬قد حققوا معه �إجنازات هامة وهم‬ ‫على دكة احتياطه‪ ،‬وهو ما ت�ؤكده �أر�صدتهم من الألقاب‬ ‫والبطوالت التي نالوها والتي بلغت �إجماليًا ‪ 34‬لقب ًا له على مدار ع�شر �سنوات كاملة من عام ‪ 1948‬وحتى‬ ‫يف خمتلف امل�سابقات من �أ�صل نحو ‪ 90‬لقب ًا تزينت عام ‪ .1958‬ويعترب الفرن�سي زين الدين زيدان ثاين‬ ‫بخزائن «الأبي�ض امللكي»‪.‬‬ ‫�أكرث املدربني تتويج ًا يف تاريخ ريال مدريد‪ ،‬بعدما‬ ‫ح�صد معه ‪� 9‬ألقاب خالل عامني ون�صف العام فقط من‬ ‫�إجنازات مدريدية الفتة‬ ‫�شهر يناير من عام ‪ 2016‬وحتى �شهر مايو من عام‬ ‫املدرب ميغيل مونيوز الذي ا�شرف على اجلهاز الفني ‪ 2018‬خا�صة �إحرازه لقب دوري �أبطال �أوروبا لثالث‬ ‫للفريق املدريدي‪ ،‬خالل فرتتني �أبرزهما الفرتة من مرات متتالية‪ ،‬علما انه لعب للفريق يف الفرتة من‬ ‫عام ‪ 1960‬وحتى عام ‪ ،1974‬قد جنح مع «املرينغي» عام ‪ 2001‬وحتى عام ‪ .2006‬وبدوره‪ ،‬حقق لوي�س‬ ‫يف حتقيق ‪ 14‬لقب ًا حملي ًا وقاري ًا‪ ،‬حيث يعترب املدرب مولوين �إجنازات هامة مع ريال مدريد كمدرب‪� ،‬إذ‬ ‫الأكرث تتويج ًا يف تاريخ النادي امللكي‪ ،‬وهو الذي لعب بلغ ر�صيده ‪� 8‬ألقاب منها لقبا ك�أ�س االحتاد الأوروبي‬

‫وكاالت – متابعة المشرق‬

‫�أكدتْ تقارير �إعالمية عن وجود حالة من التوتر‬ ‫بني ناديي يوفنتو�س وميالن الإيطاليان بعدما‬ ‫عجزا عن �إيجاد اتفاق نهائي ب�ش�أن ال�صفقة‬ ‫التبادلية بينهما للمهاجم الأرجنتيني غونزالو‬ ‫هيغواين املر�شح لالنتقال �إىل ميالنو و املدافع‬

‫توخل متم�سك بخدمات كافاين‬ ‫يف باري�س �سان جرمان‬ ‫وكاالت – متابعة المشرق‬

‫�أك َد املدرب الأملاين اجلديد لنادي باري�س �سان جرمان الفرن�سي توما�س‬ ‫توخل �أنه متم�سك بخدمات الهداف الدويل الأوروغوياين ادين�سون‬ ‫كافاين‪ ،‬وذلك ردا على ما �أوردته ال�صحف الإ�سبانية عن رغبة ريال مدريد‬ ‫بالتعاقد معه‪ .‬وبدا توخل متفاجئا عندما �سئل عن موقفه مما ذكر يف‬ ‫و�سائل االعالم الإ�سبانية خالل م�ؤمتره ال�صحايف بعد املباراة الودية‬ ‫التي فاز بها فريقه االثنني يف الوقت بدل ال�ضائع على اتلتيكو مدريد‬ ‫الإ�سباين ‪ 2-3‬يف �سنغافورة‪ .‬و�أ�شار توخل اىل �أن بقاء الأوروغوياين‬ ‫يف �سان جرمان «هو �أمنيتي الكبرية ومل �أ�سمع ب�أي �شيء مماثل»‪ ،‬يف‬ ‫ا�شارة اىل التقارير اال�سبانية‪ ،‬م�ضيفا «حتدثت مع ادين�سون قبل �أيام‬ ‫معدودة‪ ،‬ومل يذكر �أي �شيء‪ .‬قال ب�أنه متلهف للعودة‪ ،‬لالن�ضمام الينا‬ ‫من �أجل حتقيق كل �أهدافه معنا ومع فريقنا»‪ .‬ور�أى مدرب بورو�سيا‬ ‫دورمتوند ال�سابق �أن كافاين «العب مفتاح بالن�سبة لنا‪ ،‬وال جمال لل�سماح‬ ‫له بالرحيل»‪ .‬وذكرت و�سائل �إ�سبانية ان ريال بطل دوري �أبطال �أوروبا‬ ‫الأخرية‪ ،‬يريد تعوي�ض الربتغايل‬ ‫يف املوا�سم الثالثة‬ ‫رونالدو املنتقل اىل يوفنتو�س‬ ‫كر ي�ستيا نو‬ ‫مقابل ‪ 100‬مليون يورو‪،‬‬ ‫ا لإ يطا يل‬ ‫ب�ضم الأوروغوياين البالغ‬ ‫واملتوج هدافا للدوري‬ ‫‪ 31‬عاما‬ ‫املو�سمني الأخريين‪ ،‬علما انه‬ ‫الفرن�سي يف‬ ‫التاريخي ل�سان جرمان‬ ‫�أي�ضا الهداف‬ ‫الدوري املحلي خم�س مرات‬ ‫املتوج بلقب‬ ‫ال�ستة الأخرية‪.‬‬ ‫يف املوا�سم‬

‫عامي ‪ 1985‬و‪ ،1986‬حيث دافع عن �ألوانه كالعب يف‬ ‫الأربعينات واخلم�سينات‪ .‬كما جنح الإ�سباين في�سنتي‬ ‫ديل بو�سكي يف ترك ب�صمة هامة يف تاريخ ريال مدريد‪،‬‬ ‫بعدما ح�صد معه ‪� 7‬ألقاب منها لقبا دوري �أبطال �أوروبا‬ ‫عامي ‪ 2000‬و ‪ ،2002‬ولقبان للدوري الإ�سباين يف‬ ‫عامي ‪ 2001‬و‪ ،2003‬علما ان ديل بو�سكي ق�ضى اغلب‬ ‫موا�سم م�شواره كالعب مع «املرينغي» يف الفرتة من‬ ‫عام ‪ 1970‬وحتى عام ‪ .1984‬ومن الالفت للنظر �أن‬ ‫املدرب اجلديد لريال مدريد ال ميتلك ر�صيد ًا كبري ًا يف‬ ‫خال من �أي لقب‬ ‫�سريته التدريبية‪� ،‬إذ �أن ر�صيده �شبه ٍ‬

‫التوتر يزداد بني يوفنتو�س وميالن ب�سبب �صفقة (هيغواين وبونوت�شي)‬ ‫الإيطايل ليوناردو بونوت�شي املر�شح للعودة‬ ‫�إىل تورينو‪ .‬وبح�سب �صحيفة «توتو �سبورت»‬ ‫الإيطالية‪ ،‬ف�إن ا�ستمرار القب�ضة احلديدية بني‬ ‫الناديني يف ظل رف�ض �إدارة يوفنتو�س �شروط‬ ‫�إدارة ميالن‪� ،‬سوف يعر�ض ال�صفقة للف�شل‬ ‫وا�ستمرار و�ضعية الالعبني يف فريقهما‪ ،‬مع‬

‫‪9‬‬

‫�إمكانية انتقال هيغواين �إىل نادي ت�شيل�سي‬ ‫الإنكليزي الذي يبحث عن مهاجم �صريح يعزز‬ ‫به خطه املقدمة‪ .‬و�أكد التقرير ان ما يعيق �إمتام‬ ‫ال�صفقة هو ان اولوية كل نا ٍد هي البيع ولي�ست‬ ‫املقاي�ضة �أو التبادل‪ ،‬ف�إدارة ميالن ترغب يف بيع‬ ‫بونوت�شي ما ال يقل عن ‪ 33‬مليون يورو‪ ،‬بعدما‬ ‫ف�شل يف الت�أقلم مع الأجواء اجلديدة بالنادي‪،‬‬ ‫يف حني ان يوفنتو�س ي�سعى لبيع هدافه‬ ‫الأرجنتيني نظري ‪ 55‬مليون يورو بعدما جنح‬ ‫يف التعاقد مع الهداف الربتغايل كري�ستيانو‬ ‫رونالدو‪ ،‬مع الإ�شارة اىل ان م�سريي النادي‬ ‫اللومباردي ال يرغبون يف ت�سديد الفارق املايل‬ ‫بني ال�صفقتني لإمتام ال�صفقة التبادلية‪ ،‬والذي‬ ‫يتجاوز ‪ 20‬مليون يورو‪ .‬ومما يزيد من تعقيد‬ ‫ال�صفقة هو الراتب ال�سنوي الذي يتح�صل عليه‬ ‫كل العب‪ ،‬حيث يتقا�ضى بونوت�شي ‪ 10‬ماليني‬ ‫يورو‪ ،‬ولكن �إدارة يوفنتو�س ترف�ض منحه هذا‬ ‫الراتب‪ ،‬مطالبة �إياه بتخفي�ض راتبه خا�صة وانه‬ ‫جتاوز �سن الـ ‪ 31‬عام ًا من عمره‪ ،‬ويف املقابل‬ ‫ف�إن ميالن يرف�ض منح هيغواين راتب ًا قدره‬ ‫‪ 7.5‬ماليني يورو‪ ،‬حيث يطالب هو الآخر من‬ ‫الالعب التنازل عن مطالبه املالية لإمتام ال�صفقة‪.‬‬ ‫وبرغم هذه التعقيدات والعراقيل �إال ان �إمكانية‬ ‫انهاء ال�صفقة التبادلية ال تزال قائمة قبل ا�سابيع‬ ‫من �إغالق �سوق االنتقاالت ال�صيفية‪ ،‬يف ظل‬ ‫امل�ساعي احلثيثة التي يبذلها وكالء الالعبني‬ ‫وطرح مقرتحات على الناديني من �أجل �إنهاء حدة‬ ‫اخلالف والتو�صل التفاق ير�ضي كافة الأطراف‪.‬‬

‫با�ستثناء ك�أ�س �أمم �أوروبا حتت ‪ 19‬عام ًا مع املنتخب‬ ‫الإ�سباين‪ ،‬وهي نف�س ال�سرية التي ميتلكها املدرب‬ ‫زيدان �إبان توليه مهمة تدريب الفريق يف مطلع عام‬ ‫‪ ،2016‬وكذلك ديل بو�سكي يف عام ‪� 2000‬إذ مل يكن‬ ‫قد توّ ج ب�أي لقب قبلها‪ ،‬مثلهما مثل ميغيل مونيوز‬ ‫ولوي�س مولوين‪ .‬ويبدو من هذا الت�شابه �أن الإدارة‬ ‫املدريدية ركزت يف اختيارها للمدير الفني اجلديد‬ ‫على �أن يكون ابن النادي و�سبق له �أن لعب للفريق‪،‬‬ ‫وهو متعط�ش للتتويج معه بالألقاب‪ ،‬مما يحفزه لإثراء‬ ‫ر�صيده مع نا ٍد له ر�صيد ثقيل بالبطوالت‪.‬‬

‫ليفاندوف�سكي يطلب من‬ ‫�إدارة بايرن ميونيخ ال�سماح‬ ‫له بالرحيل �إىل ريال مدريد‬ ‫وكاالت – متابعة المشرق‬

‫عادت ال�صحافة الإ�سبانية �إىل احلديث عن �إمكانية‬ ‫ِ‬ ‫�إبرام �صفقة انتقال الهداف البولندي روبرت‬ ‫ليفاندوف�سكي من نادي بايرن ميونيخ الأملاين‬ ‫�إىل نادي ريال مدريد خالل االنتقاالت ال�صيفية‬ ‫احلالية‪ .‬و�أكدت �صحيفة «ماركا» الإ�سبانية ب�أن‬ ‫املهاجم البولندي املخ�ضرم مينح ريال مدريد‬ ‫الأولوية باللعب ل�صاحله قبل اعتزاله اللعب‪،‬‬ ‫خا�صة انه بلغ الثالثني عام ًا من عمره‪ ،‬حيث‬ ‫يتطلع لإثراء �سريته الذاتية ب�ألقاب او جوائز‬ ‫مل ينلها مع «العمالق البافاري» خا�صة لقب‬ ‫دوري �أبطال �أوروبا‪ ،‬برغم انه يلعب ل�صاحله‬ ‫منذ اربعة موا�سم‪ .‬واكدت ال�صحيفة املدريدية‬ ‫ان ليفاندوف�سكي‪ ،‬قد �أبلغ �إدارة ناديه‪ ،‬ومدرب‬ ‫الفريق الكرواتي نيكو كوفات�ش برغبته يف تغيري‬ ‫الأجواء‪ ،‬وعزمه ترك ميونيخ من �أجل الرحيل �إىل‬ ‫مدريد‪ ،‬مع الإ�شارة اىل �أن �إدارة الريال على علم‬ ‫بذلك‪ ،‬غري انها ال تريد الت�صادم مع �إدارة البايرن‬ ‫حفاظا على العالقة القوية التي تربط الناديني‪.‬‬ ‫وكان رحيل ليفاندوف�سكي‪ ،‬قد قوبل برف�ض مطلق‬ ‫من قبل رئي�س النادي اويل هوني�س‪� ،‬إال ان الرئي�س‬ ‫التنفيذي للنادي كارل هاينز رومنيغي اختلف معه‬ ‫يف موقفه‪ ،‬معرب ًا عن رف�ضه االحتفاظ ب�أي العب‬ ‫ال يرغب يف البقاء بالنادي‪ ،‬ومبدي ًا ا�ستعداده‬

‫للتفاو�ض مع �أي نا ٍد‬ ‫يرغب يف �ضم الالعب‪.‬‬ ‫وبعد ف�شل م�ساعي ريال‬ ‫مدريد يف التعاقد مع‬ ‫املاي�سرتو البلجيكي‬ ‫ايدن هازارد العب و�سط‬ ‫نادي ت�شيل�سي الإنكليزي‬ ‫والربازيلي نيمار دا‬ ‫�سيلفا مهاجم نادي‬ ‫باري�س �سان جرمان‬ ‫الفرن�سي‪ ،‬ف�إن ال�صحافة‬ ‫املدريدية �أكدت تركيز الرئي�س‬ ‫فلورنتينو برييز على التعاقد‬ ‫مع ليفاندوف�سكي لتعوي�ض‬ ‫رحيل الهداف الربتغايل‬ ‫كري�ستيانو رونالدو �إىل‬ ‫يوفنتو�س خا�صة ان املدرب‬ ‫الفريق اجلديد غولني لوبتيجي‬ ‫ب�صدد البحث عن ر�أ�س حربة �صريح يف خياراته‬ ‫التكتيكية لي�شكل مع الويلزي غاريث بيل‬ ‫والفرن�سي كرمي بنزمية ثالثي ًا هجومي ًا مهمته‬ ‫الفوز بثالثية املو�سم القادم‪ .‬اجلدير ذكره ب�أن‬ ‫ليفاندوف�سكي ينق�ضي عقده مع بايرن ميونيخ‬ ‫يف �شهر يونيو من عام ‪.2021‬‬

‫وصفوا ذلك بالخطوة الواعدة نحو تطوير الكرة المحلية‬

‫الفرن�سيون يرحبون بامتالك الأجانب �أندية الدوري يف بالدهم‬ ‫وكاالت – متابعة المشرق‬

‫رحبت اجلماهري الفرن�سية بانتقال ملكية الأندية يف‬ ‫ِ‬ ‫ً‬ ‫بالدها �إىل مالك �أجانب‪ ،‬وا�صفة ذلك باخلطوة الواعدة‬ ‫نحو تطوير الكرة الفرن�سية يف امل�ستقبل القريب و�إخراج‬ ‫الأندية من ال�ضائقة املالية التي متر بها منذ �سنوات‪ .‬ويف‬ ‫ا�ستطالع للر�أي نظمته جملة «فران�س فوتبول» الفرن�سية‪،‬‬ ‫ر�شح ‪ %61‬من امل�شاركني ب�أن انتقال ملكية اندية فرن�سية‬ ‫مل�ستثمرين اجانب هو خطوة واعدة‪ ،‬فيما عرب ما ن�سبته‬ ‫‪ %39‬من امل�شاركني ب�أن ذلك يعد �أمر ًا مقلق ًا للعبة يف‬ ‫بالدهم‪ .‬وجاء تنظيم اال�ستطالع‪ ،‬بعد ن�شر تقارير ت�ؤكد �أن‬ ‫جمموعة «ام ‪ »6‬تتجه للتخلي نهائي ًا عن كامل ح�صتها يف‬ ‫ملكية نادي بوردو ل�صالح جمموعة �أمريكية بعد نحو ‪20‬‬ ‫عام ًا من هيمنتها على النادي الواقع جنوب غرب البالد‪.‬‬ ‫وبذلك يرتفع عدد الأندية الفرن�سية اململوكة جزئي ًا او كلي ًا‬ ‫للأجانب �إىل �سبعة اندية بعدما �سبقته اندية باري�س �سان‬ ‫جرمان وموناكو واوملبيك مر�سيليا وليل وني�س و�سو�شو‬ ‫التي ا�صبحت حتت �سيطرة م�ستثمرين اجانب‪ ،‬خا�صة‬

‫نادي العا�صمة الذي ا�شرتته جمموعة قطر اال�ستثمارية على لقب دوري �أبطال �أوروبا الذي مل يفوز به �سوى نادي‬ ‫يف عام ‪ ،2011‬حمدث ًا ثورة يف تاريخ النادي‪ ،‬بعدما اوملبيك مر�سيليا‪.‬‬ ‫�ضخ القطريون �أمو ً‬ ‫اال باهظة يف خزينته للقيام بتعاقدات‬ ‫فقدان الهوية الفرن�سية‬ ‫عديدة وكبرية‪.‬‬ ‫اما بقية اجلماهري فرتى يف الإقدام على هذه اخلطوة‬ ‫�أمر ًا مقلق ًا ويدعو للتخوف من توغل املال الأجنبي‬ ‫دخول الأجانب مطلب احرتايف‬ ‫وبر�أي اجلماهري املرحبة بهذه اخلطوة الواعدة‪ ،‬ف�إن يف احلياة الفرن�سية عرب بوابة املالعب لينفذ �إىل بقية‬ ‫اموال الأجانب ا�صبحت �ضرورية يف ع�صر االحرتاف القطاعات احل�سا�سة‪ ،‬كما ان هذه اخلطوة من �ش�أنها ان‬ ‫لإخراجها من االزمات التي تع�صف بها منذ �سنوات يف ت�ضر بالكرة الفرن�سية اكرث مما تفيدها‪� ،‬إذ تهدد الهوية‬ ‫ظل حالة االنكما�ش االقت�صادي الذي تعي�شه فرن�سا منذ الفرن�سية لكرة القدم‪ ،‬مثلما فعلت مع الدوري الإنكليزي‬ ‫عام ‪ ،2008‬مما جعل اغلب تلك الأندية عاجزة عن تدبري املمتاز الذي مل يعد �إنكليزي ًا �سوى باال�سم‪ ،‬بعدما ا�صبح‬ ‫�ش�ؤونها املالية وتواجه خطر االفال�س مع تراكم الديون كافة الالعبني واملدربني والإداريني من الأجانب‪ ،‬لت�صبح‬ ‫عليها‪ ،‬حيث مل جتد �سبي ًال �سوى ببيع جنومها لي�صبح اجلماهري اجلال�سة يف املدرجات هم من الإنكليز فقط‪.‬‬ ‫تخليها عن ملكيتها ل�صالح الأجانب �أمر ًا �ضروري ًا ال مفر ويبقى ال�ضرر الأكرب الذي يخ�شاه الفرن�سيون املتخوفون‬ ‫منه لتحقيق نه�ضة ُتعيد املناف�سة �إىل بطولة الدوري من هذه اخلطوة‪ ،‬متعلق ًا برتاجع املنتخبات الفرن�سية‬ ‫املحلية‪ ،‬مثلما كان عليه احلال قبل �سنوات‪ ،‬كما ان هذه التي ا�ستفادت كثري ًا من بقاء هيمنة الفرن�سيني على ملكية‬ ‫اخلطوة �سرتفع من حظوظ ممثلي «الليغ االوىل» للمناف�سة الأندية املحلية يف حني ان املنتخبات الإنكليزية تراجعت‬

‫كثري ًا ب�سبب الغزو الأجنبي‪ .‬فاملال يعطي �صاحبه ال�سلطة‬ ‫املطلقة يف ا�ستقدام ما يراه منا�سبًا مل�شروعه الريا�ضي‬ ‫بغ�ض النظر عن بقية اجلوانب املرتبطة بالهوية الثقافية‬ ‫للكرة الفرن�سية‪ ،‬ومما يعزز هذا الطرح ان انتقال ملكية‬

‫نادي باري�س �سان جرمان �إىل القطريني مل يكن جتربة‬ ‫م�شجعة لبقية الأندية مبا ان النادي بقي عاجز ًا عن متديد‬ ‫هيمنته املحلية للمالعب الأوروبية برغم ما انفق عليه من‬ ‫�أموال طائلة‪.‬‬


‫‪8‬‬

‫الأربعاء املوافق ‪ 1‬من �آب ‪ 2018‬العدد ‪ 4107‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬

‫رياضة محلية‬

‫‪Wednesday ,1 August. 2018 No. 4107 Year 15‬‬

‫الملف لم يغلق بعد ‪. .‬‬

‫تداعيات ف�ضيحة التزوير م�ستمرة‪ ..‬والتغيريات قد تطول �آخرين‬ ‫احتاد الكرة م�س�ؤول �أمام االحتادين الآ�سيوي والدويل‪ ..‬وتغيري املدرب لن يخلي �سبيله‬ ‫بغداد ‪ -‬ميثم الحسني‬

‫االحتاد يتحمل امل�س�ؤولية الكاملة امام اجلهات الر�سمية‬ ‫واالحتادين اال�سيوي والدويل‪.‬‬

‫مل َتهد�أ ف�ضيحة منتخب نا�شئي العراق و�إيقاف الالعبني‬ ‫يف مطار بغداد ب�سبب جوازاتهم املزورة‪ ،‬برغم �أن رد فعل‬ ‫احتاد الكرة �أتى �سريعا‪� ،‬إال �أن تداعيات الق�ضية �أكرب بكثري‬ ‫م��ن ردة فعل االحت���اد‪ ،‬حيث يتابع االحت��ادي��ن الآ�سيوي‬ ‫وال��دويل املو�ضوع بدقة‪ ،‬وهناك الكثري من الت�سريبات‬ ‫�أ�ؤكد �أن االحتاد ي�سعى �إىل تغيريات �أخرى‪� ،‬إذن مو�ضوع‬ ‫التزوير والتالعب ب�أعمار الالعبني انفتح على م�صراعيه‬ ‫وبات حديث ال�ساعة‪( .‬امل�شرق) �أعدت هذا التقرير حول �آفة‬ ‫التزوير والأحداث التي واجهها منتخب النا�شئني‪:‬‬

‫�إجراءات متوقعة‬

‫مدربو الفئات العمرية االخ��رى قد يكونوا ا�ستفادوا من‬ ‫الدر�س ولن يقعوا �ضحية لالحتاد‪ ،‬مثال منتخب ال�شباب‬ ‫ام��ام��ه م�شاركة يف بطولة ا�سيا ويف�صله عنها �شهرين‬ ‫ون�صف فقط‪ ،‬وبات املدرب جمربا على اعادة هيكلة الفريق‬ ‫وايجاد طريقة لتدقيق جوازات ال�سفر دون اتاحة املجال‬ ‫اىل تكرار الف�ضيحة‪ ،‬وه��ذا املو�ضوع �سيرتك تداعيات‬ ‫اعادة اعداد الفريق‪ ،‬خ�صو�صا وان املنتخب من اال�سا�س‬ ‫لي�س لديه ملعب خم�ص�ص للتدريبات‪ ،‬وكان االحتاد يرمي‬ ‫بامل�س�ؤولية كاملة على امل��درب�ين‪ ،‬كما ان مهمة املنتخب‬ ‫االوملبي للم�شاركة يف دورة االلعاب اال�سيوية هي االخرى‬ ‫قريبة وامل���درب اي�ضا مطالب بحماية �سمعته م��ن خالل‬ ‫تدقيق اجل���وازات بنف�سه ليطم�أن قلبه قبل التوجه اىل‬ ‫اندوني�سيا‪.‬‬

‫التن�صل من امل�س�ؤولية‬

‫رد فعل احتاد الكرة العراقي وبيانه الر�سمي‪ ،‬ان دل على‬ ‫�شيء فامنا يدل على التن�صل من امل�س�ؤولية امللقاة على‬ ‫عاتقه‪ ،‬كونه اجلهة التي تابعت حجوزات الطريان وا�صدار‬ ‫االمر االداري كان عن طريقها‪ ،‬وبالتايل جوازات الالعبني‬ ‫مرت على االحتاد ومل يتحمل اجلهاز الفني واالداري الذين‬ ‫متت اقالتهم وزر تلك الف�ضية لوحدهم‪ ،‬بل ان االحتاد‬ ‫كمنظومة متكاملة ولديه جلنة متخ�ص�صة بفح�ص الأعمار‬ ‫هو االخر يتحمل جزءا كبريا من امل�س�ؤولية‪ ،‬ثم ان االحتاد‬ ‫يتحمل م�س�ؤولية اختيار طواقمه االدارية والفنية‪.‬‬ ‫املدرب �ضحية‬

‫امل���درب علي ه��ادي ال��ت��زم ال�صمت وه��ن��اك ت�سريبات من‬ ‫امل��ق��رب�ين ع��ل��ى امل����درب ب����أن م����ؤام���رة لإ���س��ق��اط��ه ات�ضحت‬ ‫خيوطها قبل التوجه اىل امل��ط��ار‪ ،‬خ�صو�صا وان نائب‬ ‫رئي�س االحتاد �شرار حيدر اكد ان مدير الفريق ابلغه عند‬ ‫ت�سليم اجلوازات هناك �شكوك باعمار بع�ض الالعبني‪ ،‬مع‬ ‫ذلك مل يكن هناك تعاون مع اجلهاز الفني واالداري وترك‬ ‫االحتاد اجلهاز الفني يواجه �صدمة املطار دون ان يكون‬

‫حرق الأجيال‬

‫هناك موقف احرتازي لتحا�شي هذه الف�ضيحة‪ ،‬املدرب علي وبعلم االحت��اد يف ال�سنوات ال�سابقة‪ ،‬كون االع�لام ويف‬ ‫هادي خ�سر من�صبه‪ ،‬واالحتاد يت�صور انه اخلى م�س�ؤوليته اك�ثر من منا�سبة ك�شف ح��االت تالعب باالعمار‪ ،‬مع ذلك‬ ‫مل يحرك �ساكنا ازاء هذا امللف اخلطري‪ ،‬بل انه ترك اليوم‬ ‫لكن املو�ضوع مل ينته بعد!‪.‬‬ ‫املالكات التدريبية تواجه امل�شكلة دون ان ميدوا يد العون‬ ‫امل�شكلة �أزلية‬ ‫م��ن يتوقع ان م�شكلة النا�شئني ه��ي ال��وح��ي��دة يف عامل للق�ضاء على افة التزوير‪.‬‬ ‫الفيفا يراقب‬ ‫امل�ستديرة‪ ،‬فهو واهم وان ق�ضية التزوير ق�ضية �شائكة ولها‬ ‫جذور مت�شعبة‪ ،‬وهناك خاليا تعمل على تزوير الالعبني ك��ل م��ن يَت�صور ان امل��و���ض��وع انتهت ت��داع��ي��ات��ه مبجرد‬ ‫بجوازات مزورة بعد ت�صغري اعمارهم‪ ،‬هذه احلقيقة مرت حل اجلهاز الفني واالداري كخط�أ بل ان ت�سريبات من‬

‫�إدارة النقل اخلا�ص تهنئ نادي الزوراء‬ ‫لفوزه بالدوري املمتاز للمرة ‪ ١٤‬يف تاريخه‬ ‫المشرق ‪ -‬حسين الخفاجي‬

‫ه َن�أ الأ�ستاذ عبد العظيم ال�ساعدي‬ ‫مدير ع��ام ال�شركة العامة لإدارة‬ ‫ال��ن��ق��ل اخل��ا���ص �إدارة و�أع�ضاء‬ ‫ن���ادي ال����زوراء ال��ري��ا���ض��ي لفوزه‬ ‫يف ال��دوري املمتاز للعام احلايل‬ ‫وجت����دي����د ال���ث���ق���ة ل��ل��ك��اب�تن ف�ل�اح‬ ‫ح�����س��ن رئ��ي�����س��ا ل��ل��ه��ي��ئ��ة االداري�����ة‬ ‫للنادي‪ .‬وق��دم اال�ستاذ ال�ساعدي‬ ‫ب��اق��ة ورد اىل ال��ن��ادي معرب ًا عن‬ ‫تهانيه وتربيكاته اىل هذا النادي‬ ‫ال��ع��ري��ق وال����ذي ح��ق��ق �إجن����ازات‬ ‫منقطعة النظري ط���وال م�سريته‬ ‫الكروية و�ضم يف �صفوفه �أف�ضل‬ ‫الالعبني العراقيني الذين �سطروا‬ ‫�أجمل الأه���داف يف �سفر التاريخ‬ ‫الريا�ضي العراقي‪ ،‬وقال الأ�ستاذ‬ ‫ال�����س��اع��دي يف خ��ت��ام ال��ل��ق��اء (لقد‬

‫االحتادين اال�سيوي والدويل‪ ،‬ب�أنهما يراقبان عن كثب ما‬ ‫يجري من ق�ضية تلطخت بها الكرة العراقية‪ ،‬واالحتادين‬ ‫اال�سيوي وال��دويل يتعامالن مع االحت��اد كجهة م�س�ؤولة‬ ‫امامهما‪ ،‬دون االكرتاث لعقوبة اجلهازين الفني واالداري‪،‬‬ ‫ال �سيما وان منتخبات اخ��رى مقبلة على خو�ض جتربة‬ ‫امل��غ��ادرة م��ن امل��ط��ار‪ ،‬وه��ن��اك العبني �سيتم اب��ع��اده��م قبل‬ ‫املغادرة‪ ،‬ما يعني ان بع�ض املنتخبات التي �شاركت بوقت‬ ‫�سابق ك��ان��ت تت�ضمن الع��ب�ين ب��اع��م��ار م���زورة وبالتايل‬

‫�سيا�سة ال��ت��زوي��ر تعد حم��رق��ة حقيقية ل�ل�أج��ي��ال والغاء‬ ‫تكاف�ؤ الفر�ص بني الالعبني‪ ،‬وه��ذا احل��ال كان رائجا بل‬ ‫وان االحتاد مل يتجر�أ على فتح هذا امللف‪ ،‬واليوم االعالم‬ ‫الريا�ضي وال�����ش��ارع ال��ك��روي ب��ات حم��ارب��ا للف�ساد النه‬ ‫انعك�س ب�شكل �سلبي على واق��ع الكرة العراقية‪ .‬احتاد‬ ‫الكرة برغم انه قرر العودة للم�شاركة يف بطولة غرب ا�سيا‬ ‫للنا�شئني‪ ،‬واعتمد منتخب اال�شبال ال�سابق الذي يقوده‬ ‫امل��درب الكبري في�صل عزيز للم�شاركة‪ ،‬اال انه اعرتف من‬ ‫خالل هذا االجراء بانه كان يتبع �سيا�سة حرق االجيال‪ ،‬كما‬ ‫ان الالعبني ذوي االعمار احلقيقية يف منتخب النا�شئني‬ ‫دفعوا ثمن اخطاء غريهم من االجيال وابعدوا دون وجه‬ ‫حق عن امل�شاركة بعد ان اعتمد منتخب اال�شبال للم�شاركة‬ ‫يف بطولة غرب ا�سيا‪.‬‬

‫�إدارة نفط الو�سط‪ :‬املفاو�ضات مع �أي العب ب�شكل �شخ�صي مرفو�ضة‬ ‫بغداد – المشرق‬

‫نفت الهيئة الإداري���ة لنادي نفط الو�سط ان يكون العب‬ ‫ِ‬ ‫الفريق ع�لاء عبا�س قد ان�ضم لفريق ال���زوراء‪ ،‬م�شددين‬ ‫على ان نفط الو�سط ما زال ميلك بطاقة الالعب ح�سب‬ ‫العقد امل�برم بني الطرفني‪ .‬وق��ال ع�ضو الهيئة االداري��ة‬ ‫للنادي احمد ها�شم‪ :‬ان ادارة النادي ترف�ض املفاو�ضات‬

‫ال�شخ�صية مع الالعب دون مفاحتة االدارة‪ ،‬الن ادارات‬ ‫االن��دي��ة هي �صاحبة ال��ق��رار يف ه��ذا املو�ضوع‪ ،‬الفتا ان‬ ‫ادارة القوة اجلوية تعاقدت مع الالعب حممد قا�سم عرب‬ ‫تفاو�ضها مع ادارة النادي ولي�س الالعب‪ .‬وا�شار اىل ان‬ ‫ادارة الزوراء مل تفاحت ادارة النادي بق�ضية انتقال الالعب‬ ‫عالء عبا�س‪ ،‬وان ال�صورة وخرب التعاقد هو ت�صرف فردي‬

‫دون احل�صول على اال�ستغناء‪ ،‬وكان االحرى على ادارة‬ ‫النادي عدم ن�شر اخلرب الن بطاقة الالعب ما زالت يف نادي‬ ‫نفط الو�سط وان االدارة عربت عن امتعا�ضها لتجاوزها‬ ‫يف املفاو�ضات املبا�شرة مع الالعب دون ا�شعار النادي‪.‬‬ ‫ي�شار اىل ان الالعب عالء عبا�س مرتبط بعقد مع ادارة‬ ‫نفط الو�سط ميتد ملو�سمني كاملني‪.‬‬

‫يف اجتماع ملجل�س �إدارة احتاد الكرة‪ ..‬في�صل عزيز بد ًال من علي هادي‬ ‫بغداد – المشرق‬

‫حقق نادي الزوراء ملحمة كروية‬ ‫ب��ف��وزه للمرة ال��راب��ع��ة ع�شرة يف‬ ‫ت��اري��خ ال����دوري امل��م��ت��از مم��ا حدا‬ ‫ب������وزارة ال��ن��ق��ل م��ت��م��ث��ل��ة مبعايل‬ ‫الوزير بتقدمي كافة ان��واع الدعم‬ ‫لهذا ال��ن��ادي العريق ولنا الفخر‬

‫اليوم بزيارته وتقدمي التهاين له‬ ‫متمنني دوام املوفقية خدمة للحركة‬ ‫الريا�ضية يف عراقنا احلبيب)‪ .‬من‬ ‫جانبهم �أبدت �إدارة نادي الزوراء‬ ‫�شكرها وتقديرها ملبادرة ال�شركة‬ ‫ورعايتهم الأخوية‪.‬‬

‫عق َد االحتاد العراقي اجتماعه يف �ساعة‬ ‫مت�أخرة من ليلة ام�س االول وانتهى‬ ‫فجر ام�����س يف ف��ن��دق ب��غ��داد وا�ستمر‬ ‫الكرث من ثالث �ساعات ح�سم فيه العديد‬ ‫من القرارات فيما رحل بع�ض النقاط‬ ‫الجتماع اخر وقرر االجتماع‪:‬‬ ‫‪ -1‬املوافقة على تقرير اللجنة املكلفة‬ ‫ب��ال��ت��ف��او���ض م���ع امل�����درب اريك�سون‬ ‫وت���أك��ي��د ع��ر���ض ب��ن��ود ال��ع��ق��د املنوي‬

‫�إر�ساله على امل�شاور القانوين للجنة‬ ‫االومل��ب��ي��ة ال��ع��راق��ي��ة وت���أك��ي��د فقراته‬ ‫مبا ال يتعار�ض مع ال�سياقات املتبعة‬ ‫واخ�ضاعه للرتجمة القانونية على ان‬ ‫تنتهي هذه االج��راءات خالل اليومني‬ ‫القادمني‪.‬‬ ‫‪� -2‬إعفاء الكادر التدريبي والإداري‬ ‫ملنتخب النا�شئني وت�سمية الكابنت‬ ‫في�صل ع��زي��ز ب��ق��ي��ادة املنتخب خالل‬ ‫بطولة غربي �آ�سيا يف عمان وت�أكيد‬

‫عدنان لفتة ميثل ال�صحافة الريا�ضية العراقية يف الكونغر�س الآ�سيوي‬ ‫بغداد ‪ -‬المشرق‬

‫عق َد االحت��اد العراقي لالعالم الريا�ضي اجتماعه الدوري‬ ‫مطلع الأ�سبوع احلايل برئا�سة الزميل خالد جا�سم‪ ،‬وح�ضور‬ ‫الزمالء كاظم الطائي وعدنان لفتة وحممد خلف‪ ،‬ود‪ .‬موفق‬ ‫عبد الوهاب‪ ،‬فيما تغيب الزميل عادل العتابي لظرف �صحي‬ ‫عار�ض‪ ,‬وناق�ش املجتمعون يف االجتماع عددا من الق�ضايا‬ ‫املهنية امل��درج��ة يف ج���دول الأع��م��ال‪ ،‬وات��خ��ذت القرارات‬ ‫الالزمة ب�ش�أنها‪ ,‬وكما ي�أتي‪:‬‬ ‫�أوال‪ /‬ينتظر احتادنا اخلال�صة احلا�سمة من الزمالء يف‬ ‫االع�لام املرئي‪ ،‬والتي �ستقدم من خاللها الر�ؤية النهائية‬ ‫لكيان االحت��اد العراقي لالعالم الريا�ضي من خالل مذكرة‬ ‫تف�صيلية اىل ال�سيد نقيب ال�صحفيني العراقيني وجمل�س‬ ‫النقابة لأج��ل ح�سم مو�ضوعة االزدواج��ي��ة املهنية يف هذا‬ ‫الكيان لي�صار بعدها اىل تو�صيف الهيئة العامة واملبا�شرة‬ ‫يف االنتخابات اجلديدة على وفق ما �سوف يتخذ من قرار‬ ‫نهائي من قبل نقابة ال�صحفيني العراقيني‪.‬‬ ‫ثانيا‪ /‬اطم�أنت الهيئة االدارية لالحتاد على احلالة ال�صحية‬ ‫للزميل عادل العتابي‪ ،‬بعد تعر�ضه اىل جلطة دماغية كانت‬ ‫لها ت�أثرياتها ال�شديدة فيه‪ ،‬قبل �أن تتم معاجلته من الأطباء‬ ‫املتخ�ص�صني والتح�سن امل�ضطرد يف حالته ال�صحية التي‬ ‫يتابعها احتادنا عن قرب‪ ،‬مع التمنيات القلبية لزميلنا العزيز‬ ‫العتابي بال�شفاء ال��ت��ام‪ ،‬وال��ع��ودة ال�سريعة اىل ممار�سة‬ ‫ن�شاطه املهني مبا عرف عنه من التزام ومهنية وحر�ص كبري‬

‫و�أخالق رفيعة‪.‬‬ ‫ثالثا‪ /‬ر�شح االحت��اد الزميل‪ ،‬عدنان لفتة‪ ،‬لتمثيل العراق‬ ‫يف اج��ت��م��اع��ات اجل��م��ع��ي��ة ال��ع��م��وم��ي��ة ل�لاحت��اد اال�سيوي‬ ‫لل�صحافة الريا�ضية (الكونغر�س) التي �ستنعقد يف مدينة‬ ‫جدة يف اململكة العربية ال�سعودية للمدة من ‪ 22‬لغاية ‪24‬‬ ‫�أيلول املقبل والتي �ستناق�ش فيها جملة من الق�ضايا املهمة‬ ‫التي تخ�ص م�سرية العمل املقبلة يف االحتاد القاري الذي‬ ‫ميثلنا فيه الزميل �إياد ال�صاحلي باعتباره ع�ضوا يف املكتب‬

‫التنفيذي وال���ذي حر�ص على متابعة ك��ل الأم���ور املهنية‬ ‫املتعلقة باحل�ضور العراقي يف �أن�شطة وفعاليات االحتاد‬ ‫اال�سيوي لل�صحافة الريا�ضية‪ ،‬بالرغم من و�ضعه ال�صحي‪،‬‬ ‫مع متنياتنا له بدوام ال�صحة والعافية‪.‬‬ ‫رابعا‪ /‬يثمن االحتاد اجلهود املتميزة‪ ،‬التي بذلها الزميالن‬ ‫د‪ .‬م��ن��ذر ال��ع��ذاري وح��ام��د عبد العبا�س‪ ،‬خ�لال �إيفادهما‬ ‫مع وف��دي املنتخب الوطني بالكرة الطائرة (جلو�س) يف‬ ‫مناف�سات بطولة العامل التي �أقيمت يف هولندا ومنتخب‬ ‫�شباب العراق بكرة اليد يف مناف�سات بطولة ا�سيا الأخرية‬ ‫التي ج��رت يف �سلطنة عمان على ال��ت��وايل‪ ،‬حيث متيزت‬ ‫تغطيتهما للحدثني املهمني ب��غ��زارة امل��ع��ل��وم��ات ودقتها‪،‬‬ ‫ومو�ضوعيتها و�صراحتها مع ال�صور املنا�سبة برغم ظروف‬ ‫وم�شاكل قطع خدمة االنرتنت يف العراق خالل معظم املدة‬ ‫الزمنية ل�سفرهما‪ ،‬وحر�صهما على ار�سال التغطية اليومية‬ ‫لأحداث البطولتني مبهنية وحر�ص كبريين‪.‬‬ ‫خام�سا‪ /‬ر�شح احت��ادن��ا الزميل امل�صور امل��ب��دع‪ ،‬قحطان‬ ‫�سليم‪ ،‬للم�شاركة يف �أعمال امللتقى ال�ساد�س للم�صورين‬ ‫الريا�ضيني العرب ال��ذي ينظمه االحت��اد العربي لل�صحافة‬ ‫ال��ري��ا���ض��ي��ة بالتن�سيق وال��ت��ع��اون م��ع اجلمعية املغربية‬ ‫لل�صحافة الريا�ضية واجلمعية املغربية مل�صوري ال�صحافة‬ ‫الريا�ضية يف مدينة ال��دار البي�ضاء املغربية للمدة من ‪26‬‬ ‫لغاية ‪� 29‬أيلول القادم‪ ،‬كما تقام خالل امللتقى م�سابقة �أح�سن‬ ‫�صورة �صحفية ريا�ضية عربية‪.‬‬

‫م�شاركة العراق فيها‪.‬‬ ‫‪� -3‬إيفاد جلنة م�ؤلفة من النائب الثاين‬ ‫ال�سيد علي جبار والأع�ضاء ال�سيدين‬ ‫م��ال��ح م��ه��دي واح�����س��ان االزي���رج���اوي‬ ‫اىل بريوت لبحث مو�ضوع الت�سويق‬ ‫واال���س��ت��ث��م��ار واالع��ل��ان م��ع �شركات‬ ‫متخ�ص�صة لتطوير اجلانب اال�ستثماري‬ ‫لالحتاد خالل الفرتة القادمة‪.‬‬ ‫‪ -4‬ت�أكيد قرار االحتاد ال�سابق بتحديد‬ ‫�سقف اعلى للعقود يف الدوري العراقي‬

‫ال يتجاوز ‪ 150‬مليون دينار والزام‬ ‫االن��دي��ة ال��ت��ي ت��رغ��ب ب��ت��ق��دمي مكاف�أة‬ ‫ت�شجيعية لالعبيها ان ال تتجاوز ربع‬ ‫هذا املبلغ للمو�سم الواحد‪.‬‬ ‫‪� -5‬إل��زام جميع اندية ال��دوري املمتاز‬ ‫بت�سجيل ثالثة العبني دون �سن ‪18‬‬ ‫يف ك�شوفاتها م��ع ال��زام��ه��ا مب�شاركة‬ ‫العب واحد منهم يف كل مباراة لتوفري‬ ‫الفر�صة املثالية ل�بروز ع��دد كبري من‬ ‫هذه املواهب‪.‬‬

‫اليوم‪� ..‬صاالت نفط الو�سط تفتتح امل�شوار‬ ‫الآ�سيوي بلقاء الظفرة الإماراتي‬ ‫بغداد – المشرق‬

‫َي���ف���ت���ت���ح ف���ري���ق ن���ف���ط ال��و���س��ط‬ ‫بكرة ال�صاالت‪ ،‬اليوم الأربعاء‬ ‫م�شواره الآ�سيوي مبالقاة فريق‬ ‫نادي الظفرة االماراتي يف متام‬ ‫ال�ساعة الثانية ظ��ه��را بتوقيت‬ ‫(العا�صمة بغداد) �ضمن مناف�سات‬ ‫بطولة االن��دي��ة اال���س��ي��وي��ة التي‬ ‫ت�ست�ضيفها اندوني�سيا للفرتة‬ ‫من واحد ولغاية الثاين ع�شر من‬ ‫�شهر �آب‪ .‬وق��ال م��درب ك��رة نفط‬ ‫الو�سط هيثم بعيوي‪ :‬ان الفريق‬ ‫اك��م��ل حت�ضرياته للبطولة‪ ،‬من‬ ‫خ�لال مع�سكره يف اندوني�سيا‬ ‫وخا�ض من خاللها لقاء جتريبيا‬ ‫م���ع ن�����ادي ب��ن��ك ب��ي��روت وكثف‬ ‫تدريباته م�ستفيدا من توفر �صالة‬ ‫مبوا�صفات دولية‪ ،‬وكذلك للت�أقلم‬ ‫على �أج��واء اندوني�سيا الرطبة‪.‬‬ ‫وا����ش���ار اىل ان ال��ف��ري��ق جاهز‬ ‫متاما مل�لاق��اة الظفرة االماراتي‬ ‫يف افتتاح م�شوارنا اال�سيوي‪،‬‬ ‫لدينا معلومات وافرة عن الفريق‬

‫االماراتي ال��ذي ب��د�أ ا�ستعداداته‬ ‫ل��ل��ب��ط��ول��ة ب���وق���ت م��ب��ك��ر وميلك‬ ‫الع��ب�ين مب�ستوى ج��ي��د‪ ،‬اال اننا‬ ‫عازمون على حتقيق بداية طيبة‬ ‫يف البطولة اال�سيوية‪ .‬واو�ضح‬ ‫ان نفط الو�سط ع��ان��ى فقط من‬ ‫م�س�ألة الطعام غري املالئم لذائقة‬ ‫ال�لاع��ب العراقي وحاولنا حلها‬ ‫ب��ط��رق �شخ�صية‪ ،‬الف��ت��ا ان نفط‬ ‫الو�سط يعي امل�س�ؤولية امللقاة‬

‫على عاتقه كونه �سيدخل البطولة‬ ‫ممثل ل�صاالت العراق وحامل لقب‬ ‫ال���دوري العراقي ل�سبع موا�سم‬ ‫متتالية وهو رقم تاريخي ي�ضعنا‬ ‫امام م�س�ؤولية كبرية‪ .‬ي�شار اىل‬ ‫ان جمموعة نفط الو�سط ت�ضم‬ ‫اىل جانبه باال�ضافة اىل الظفرة‬ ‫االماراتي كال من فريق نام �سون‬ ‫الفيتنامي وج��ي جيو الكوري‬ ‫اجلنوبي‪.‬‬


‫| ذاكرة عراقية |‬

‫الأربعاء املوافق ‪ 1‬من اب ‪ 2018‬العدد ‪ 4107‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬ ‫‪Wednesday ,1 August. 2018 No. 4107 Year 15‬‬

‫مدينة منديل يف الرتاث والتاريخ‬

‫مدارات حرة‬

‫شامل عبد القادر‬ ‫كاتب عراقي‬

‫جميل ابراهيم حبيب‬ ‫ال�شك يف �أن مدينة منديل م��ن املدن الأثرية القدمية التي تتوغل بجذورها العميقة اىل ما قبل‬ ‫فجر الت�أريخ ولكن يف احلقيقة لي�س هناك ت�أريخ مكتوب وموثق ملعنى ا�سم املدينة هذه وال معرفة‬ ‫ا�س��م م�ؤ�س�سه��ا �أو بانيها الأول �أو حتديد ًا العثور على ا�سم �أول من قام بتد�شينها ال يف اال�شارة وال‬ ‫يف العب��ارة يف حني �أن ذلك ال يعوقنا عن القول ب�أن هن��اك دالالت تاريخية ناطقة و�آثار ملمو�سة‬ ‫�شاه��دة للعيان ت�ؤكد على �أقدميتها وعراقتها‪ ،‬متخطية بذل��ك على حواجز الت�أريخ االفرتا�ضية‬ ‫لتثبت متان��ة �أ�سا�سيات خلود اركان املع��امل احل�ضارية من حيث الت�أ�سي���س واجلغرافية ال�سكانية‬ ‫للمنطقة مبا ن�ستنتج ب�أنها من املدن العراقية القدمية حيث كانت ذات خ�صوبة ح�ضارية مميزة يف‬ ‫ا�شعاعها وفريدة يف خ�صائ�صها وانها حلقة مت�صلة بال�شبكة ال�سكانية املتعاقبة على ثراها من ذرية‬ ‫�سام بن نوح (اجلد االكرب للعراقيني االوائل) والتي توزعت بني ارجاء وادي الرافدين و�أعاليها‬ ‫وو�سطها وجنوبها و�أطرافها امتداد ًا اىل الغطاء الب�شري املتح�ضر القاطن على جميع م�ساحات �شبه‬ ‫اجلزيرة العربية وبالد ال�شام و�سيناء ووادي النيل وما وراء باب املندب‪� ..‬ضمن اطار امل�شرتكات‬ ‫احل�ضاري��ة ذات اخلطوط امللتقية مع بع�ض يف الأه��داف واملقررات احلياتية والثقافة احل�ضارية‬ ‫التعاي�شي��ة املتمخ�ضة من تداعيات ن��واجت التالزم اجلديل الوثيق املتزاوج ب�ين عوامل الت�أريخ‬ ‫واجلغرافية واللغة والفكر �أي الزمان واملكان وما يلتزم عنها من خمرجات مع عدم اهمال اجلانب‬ ‫الروحي التكامل��ي املتماهي واملت�ضامن م��ع اجلانب املادي لوجهي احل�ض��ارة امل�شرتكة للمنطقة‪.‬‬

‫ان هذا االقرار املنطقي الذي �سقناه للقارئ الكرمي‬ ‫يحتم علينا باالحتكام اىل العقل واملنطق والواقع‬ ‫�ضمن م��راج�ع��ة تاريخية وحتليلية م��ع انف�سنا‬ ‫لدرا�سة تلك الآثار املطمورة التي تعج بني �أرجاء‬ ‫وزواي��ا ه��ذا ال��وداي الأخ�ضر (ف��ردو���س العراق)‬ ‫والتزال ترك ًد على تاللها وروابيها وعلى �سطوح‬ ‫مدرجاتها اجلبلية وما يتخللها من �سهول مروحية‬ ‫وح��ول �ضفاف انهارها وه��ي خملفات و�شواهد‬ ‫م��ن الآث ��ار النفي�سة و�صلت الينا وه��ي يف غاية‬ ‫ال��روع��ة واالت �ق��ان وال�ضبط واجل �م��ال واالث ��ارة‬ ‫اخلالقة‪ ..‬فهي مفردات ح�ضارية متنوعة من �شتى‬ ‫اال��ش�ك��ال املعدنية كالتماثيل واالخ �ت��ام وادوات‬ ‫الزينة والرحى ف�ضال عن ادوات الزراعة وال�سقي‬ ‫وهند�سة ال��ري واال�ستخدامات املنزلية ‪ ....‬الخ‬ ‫‪ ....‬وه��ي مُتوافقة ومتطابقة مع �أن�شطة مراكز‬ ‫اال��ش�ع��اع احل���ض��اري ال�ت��ي ا�سرتعتها االم ��ارات‬ ‫وال��دول املتعاقبة على املنطقة من اكدية وبابلية‬ ‫و�أ��ش��وري��ة وك��ان��ت اخل��امت��ة ه��ي االن���ض��واء حتت‬ ‫ال�ف�ت��ح ال�ع��رب��ي اال� �س�لام��ي العظيم وخ�ير امل�سك‬ ‫خامته‪ ..‬وه��و امتداد ل�سل�سلة متكاملة التنا�سق‬ ‫الن ا�صول �سكان منديل يلتقون مع نف�س م�صادر‬ ‫ه��ذه اال�� �ص ��ول‪�.‬أن �أق ��دم ا� �ش��ارة اىل ا��س��م مدينة‬ ‫منديل ج��اء من قلم امل ��ؤرخ اليوناين هريودت�س‬ ‫الذي زارها و�أملح اىل �سمو مقامها احل�ضاري بني‬ ‫امل��دن العراقية القدمية‪ ،‬وطيبة �سكانها‪ ،‬وحبهم‬ ‫للعمل‪ ،‬و�أن فيها عيون للنفط وهذه وقفة بل حجة‬ ‫تاريخية �شاهدة اىل ان منطقة النفطخانة هي‬ ‫ج��زء من منديل وبقيت كذلك اىل ف�ترة االحتالل‬ ‫االنكليزي‪ ،‬حيث عملت على �إ�ستلحاقها بخانقني‬ ‫مم��ا �أحل ��ق ب�سكان م�ن��ديل ال���ض��رر ال�ك�ب�ير وذلك‬ ‫حلرمانهم من هذا املورد االقت�صادي املهم‪ ..‬فهذه‬ ‫امل�ن�ط�ق��ة ك��ان��ت اىل ع�ه��د ق��ري��ب يف ع �ه��دة ح�ضن‬ ‫هذه املدينة االم والت��زال دفاتر النفو�س القدمية‬ ‫ل�سكانها ت�ؤ�شر على ذلك‪.‬كما �أ�شار اليها الكاتب‬ ‫ال�ت��اري�خ��ي ال�ب�ل��داين ي��اق��وت احل �م��وي يف كتابه‬ ‫معجم البلدان و�أخرون نعم نعود فنقول �أن ما كتب‬ ‫عن منطقة منديل قليلة‪ ..‬ولكننا ن�ستطع من خالل‬ ‫تعقيباتنا وحترياتنا التاريخية �أن نقرر ب�أن مدينة‬ ‫منديل ا�ست�أنفت م�سريتها احل�ضارية اجلديدة منذ‬ ‫حركة حترير العراق على يد العرب امل�سلمني الذين‬ ‫تربطهم ب�سكان امل��دن العراقية امل �ح��ررة ومنها‬ ‫منديل ب�أوثق ال�صالت القدمية امل�شرتكة من ت�أريخ‬ ‫ون�سب ولغة وح�ضارة واح��دة وم�صري م�شرتك‬ ‫واحد‪ ،‬والدرا�سات االكادميية والعلمية واالثرية‬ ‫والتاريخية �شاهدة على ذلك‪ ...‬اذ �أكدت �أن الروابط‬ ‫بني االق��وام الأ��ش��وري��ة واالك��دي��ة والبابلية التي‬ ‫عمت على املنطقة وبني العرب ب�أنها من منحدرات‬ ‫واحدة من حيث اجلذور والأ�صول والتفرعات‪..‬‬

‫‪7‬‬

‫املحا�ص�صة التبني وطن‬

‫وق��د ك��ان موقف �سكان منديل و�ضواحيها موقف ًا‬ ‫م�شرف ًا من ق��دوم العرب الفاحتني بعد اجتياحهم‬ ‫حم��ور حو�ض دي��اىل حيث دخ��ل ال�سكان مبح�ض‬ ‫اختيارهم يف ال�صلح وكان تبادل املوقف مع املرقال‬ ‫بطل الفتح وهو ها�شم بن عتبة بن ابي وقا�ص يف‬ ‫غاية القبول والر�ضا م�صحوب ًا بالفرح بالدخول‬ ‫يف اال�سالم‪ ،‬وكان التالقي بني ال�سكان والفاحتني‬ ‫مبني ًا على املحبة والود وال�شعور ال�صادق النهم‬ ‫فطنوا بل ا�ستدركوا ب�أنهم ابناء عمومة وان تباعد‬ ‫بهم ال��زم��ان فكان االن��دم��اج �سريع ًا واال�ستجابة‬ ‫فيا�ضة ب��االمي��ان اليقيني اخل��ال����ص باال�سالم‪..‬‬ ‫والعروبة ثم تعاقبت على ار���ض منديل موجات‬ ‫كثرية من ابناء القبائل العربية حتى امتلأت بهم‬ ‫وديانها و�سهولها وت�شكلت منهم قبائل وع�شائر‬ ‫عديدة‪ ،‬كما ظهر يف مركز املدينة منهم من علماء‬ ‫وف �ق �ه��اء ورواة وق �� �ض��اة و���ش��ع��راء‪ ...‬ال��خ‪.‬وق��د‬ ‫الحظنا من خالل ا�ستقراءاتنا الدقيقة عن �أوليات‬

‫عربية خ��ال��دة وان منديل حم��ورة م��ن بندنيجني‬ ‫ث��م اىل اال��س��م احل��ايل‪ ،‬وه��ي كلمة �سامية قدمية‬ ‫تعني (املالكون الطيبون) ‪ ...‬كانت مدينة عامرة‬ ‫وقدمية ال ًتعرف بانيها‪ ،‬ولها ح�ضارة المثيل لها‬ ‫قبل الت�أريخ �أي قبل الت�أريخ �أي قبل الطوفان‪،‬‬ ‫و�آثارها هي كلدانية و�أ�شورية وبابلية وهي الآن‬ ‫ناحية تبعد عن بغداد‪160‬كلم وت�شرف على �سهل‬ ‫وا�سع ت�سقيه الوديان اجلبلية وتنت�شر ب�ساتني‬ ‫التمور والفواكه املتنوعة على اطرافها وهي اىل‬ ‫ذلك عذبة الهواء ح�سنة العمارة و�سكانها ينتمون‬ ‫اىل القبائل والع�شائر العربية املت�آخية مع �أبناء‬ ‫املدينة ذات العوائل الطيبة ال�ساكنة مع بع�ض‬ ‫حتت مظلة االخ��اء واملحبة امل�شرتكة والت�صاهر‪،‬‬ ‫وه��ي مدينة ذات �شهرة تاريخية وعلمية وفيها‬ ‫امل�ساجد وامل��راق��د وامل�شاهد وتخرج منها علماء‬ ‫و� �ش �ع��راء ق��دم��اء وف�ق�ه��اء وحم��دث��ون‪ ،‬منهم عند‬ ‫املنعم البندنيجي قا�ضي الق�ضاة (واملت�صوف على‬

‫اخللفية ال�سكانية لتاريخ املنطقة (منطقة منديل)‬ ‫هو توا�صل االمدادات بني املوجودات القادمة من‬ ‫اجلزيرة العربية قبل وبعد الطوفان وكان �آخرها‬ ‫هجرة ابناء عمومتهم من العرب الفاحتني واملمثلة‬ ‫بابناء حمري ومتيم وزبيد وغ�سان وط��ي‪ ..‬الخ‪.‬‬ ‫وي�سرنا هنا �أن ننقل ما �أ�شرنا �إليه عن �أهمية هذه‬ ‫املدينة التاريخية اخل��ال��دة‪ ،‬يف ج��ري��دة امل�شرق‬ ‫ال �غ��راء ب�ت��اري��خ ‪/11‬ح� ��زي� ��ران‪2017/‬م (�صفحة‬ ‫ذاكرة عراقية) بادارة ال�صحفي القدير واالعالمي‬ ‫امل�ح�ل��ل اال� �س �ت��اذ ��ش��ام��ل ع�ب��د ال �ق��ادر �أث ��ر مقابلة‬ ‫حوارية معنا �أجراها االعالمي املتمر�س املوهوب‬ ‫(باخت�صا�ص فن احل��وار ال�ه��ادف) اال�ستاذ خالد‬ ‫القي�سي حيث كانت اجاباتنا على �أح��دى فقراته‬ ‫ع��ن �أه �م �ي��ة م��دي �ن��ة م �ن��ديل وم�ك��ان�ت�ه��ا ب�ين امل��دن‬ ‫العراقية والعربية ف�أجبت ما ن�صه‪(( :‬باديُ ذي بدء‬ ‫�أق��ول بكل فخر واعتزاز ب��أن مدينة منديل مدينة‬

‫البندنيجي) وال�سيد عي�سى البندنيجي (رئي�س‬ ‫املدر�سة احليدرية يف عهد دواد با�شا) و�آخ��رون‪.‬‬ ‫�أم��ا ع��ن �أ�شهر حم�لات منديل فهي حملة ال�سوق‬ ‫الكبري وال�سوق ال�صغري والنقيب وحملة قلعة‬ ‫مري حاج (�سميت بذلك النها كانت مركز ًا لتجمع‬ ‫احلجاج القادمني والراجعني من واىل بلد ماوراء‬ ‫النهر وهذه املحالت تعود اىل العهود العبا�سية‪،‬‬ ‫وهي حتوي على عوائل عريقة‪ ،‬ي�صعب تعدادها‬ ‫ومن �أ�شهر تلك العوائل عائلة النقباء من ال�سادة‬ ‫الرفاعية من ن�سل ال�سيد �شعبان �أ��ص� ً‬ ‫لا ومرقده‬ ‫يف منديل‪ ،‬وعائلة النزارات‪ ،‬وعائلة اخلزارجة‪،‬‬ ‫ومنهم اال�ستاذ عيدان اخلزرجي‪ ،‬ومن حمري عائلة‬ ‫اال�ستاذ جمعة م�صطفى وال�صحفي هارون حممد‬ ‫واال�ستاذ الرتبوي حميد علو ومن جميلة القي�سية‬ ‫عائلة �آل عثمان يف بوياقي‪ ،‬وع��وائ��ل كثرية من‬ ‫الهوا�شهم وكوام نبي الله بنيامني وهم من زبيد‬

‫البو �سلطان و�أ�صلهم من بغداد منهم بيت ابراهيم‬ ‫حبيب والد كاتب املقال واخوته وبيت ال�شلفون‬ ‫وه��م كثريون وبيت ر�شيد الغائب و�سعيد جميد‬ ‫الغائب‪ ...‬وبيت يعقوب الزيدي واوالده وبيت‬ ‫الكرخية ومنهم املرحوم اال�ستاذ ابراهيم الكرخي‬ ‫وبيت هزاع وبيت خلفة ر�شيد‪ ،‬وال�سيد ابراهيم‬ ‫النعيمي وب�ي��وت��ات �آخ ��رى ت�ع��ود ب�ج��ذوره��ا اىل‬ ‫امل�شاهدة وزبيدة واجلورانية وبني ع ّز والعّزة‬ ‫وط��ي وال�سعدون وخ�ف��اج��ة‪ ..،‬وك�ث�يرون ومنهم‬ ‫اجلوجلية واجلوخلية (بيكات ع��ان��ة) م��ن عانة‬ ‫(فرع ال�شهابات واحمد) وهم �سادة رفاعية منهم‬ ‫بيت املرحوم اال�ستاذ يو�سف جهاد والد اال�ستاذ‬ ‫الدكتور رائ��د يو�سف جهاد وق��د غ��ادرت العائلة‬ ‫مبعظمها اىل ب�غ��داد‪�.‬أم��ا ع�شائر منديل بق�سميها‬ ‫قحطان وعدنان فهي امتداد للع�شائر العربية يف‬ ‫ال�ع��راق و�سائر ال�ب�لاد العربية ت��أت��ي يف املقدمة‬ ‫منها‪ :‬ع�شرية بني الم واحلريث وكنانة والردينية‬ ‫وزوب��ع وربيعة واجلوارنية وخزاعة والدهلكية‬ ‫وال �ع��وادل وال�ك��روي��ة والدلفية واملحمد واملعال‬ ‫وامل �� �س��ارة (واجل �ن��اب �ي��ون يف ال �� �ش��وك��ة)‪ ،‬والبو‬ ‫جواري‪ ،‬والبو فرج وبني عكبة (عقبة)‪ ،‬وع�شرية‬ ‫ال �ن��دا‪ ،‬ودل �ي��م‪ ،‬و�شمر وامل���س�ع��ود وزب �ي��د‪ ،‬وطي‪،‬‬ ‫والزهريية (وي�سكنون قرية الزهريية على بعد ‪30‬‬ ‫كم من حملة قلعة مري حاج)‪ ،‬واملعدان وال�شجاالت‬ ‫والعزة وبني �ساعدة ‪ ..‬وبني �أ�سد وبني خالد‪...‬‬ ‫الخ‪.‬وتوجد يف منديل بيوت كثرية ذات ارتباط‬ ‫بهذه اال�صول‪ ،‬كما فيها عوائل كرمية من ا�صول‬ ‫�شتى‪ ،‬وهي متاخية ومن�صهرة جتمعها مع اجلميع‬ ‫�أربطة االخوة والقربى امل�شرتكة وكان عدد �سكان‬ ‫منديل بكرثة لوال نوائب الزمن وعوار�ض احلياة‬ ‫ال�ت��ي دفعتهم اىل ال�ه�ج��رة واالن�ت���ش��ار فقد كانت‬ ‫منديل يً�ضرب بها املثل يف الرخاء وي�سر احلال‪،‬‬ ‫ولكن �أثر انقطاع مياهها احلدودية التي ب�سببها‬ ‫هلك ال��زرع وال���ض��رغ وك��ذل��ك حرمانها م��ن مورد‬ ‫النفط ي��وم كانت النفطاخة ج��زء ًا م��ن منديل ثم‬ ‫احل��رب العراقية االي��ران�ي��ة وم��ا ح� ّ�ل مبنديل من‬ ‫جرائها من دمار �شامل كل تلك العوامل وامثالها‬ ‫ال�ع�ل�ن�ي��ة واخل �ف �ي��ة � �س��اع��دت ع �ل��ى ف �ق��دان منديل‬ ‫لأهميتها‪ ،‬ومكانتها حتى �أ�صبحت تابعة بدل‬ ‫�أن تكون متبوعة من الناحية االداري��ة ففي �أيام‬ ‫زه��وه��ا وع�م��ران�ه��ا ك��ان��ت ت���ش��رف ع�ل��ى ع��دة مدن‬ ‫وكانت مرتبطة بالعا�صمة مبا�شرة‪ ،‬ولكنها غدت‬ ‫بعد ذلك تفقد مكانتها االداري��ة �شيئ ًا ف�شيئ ًا حتى‬ ‫حتولت اىل ناحية تتبع ب�ل��دروز التي كانت اىل‬ ‫عهد قريب تابعة اىل منديل ((وتلك االيام ندوالها‬ ‫بني النا�س)) �صدق الله العظيم و�أخ�ي�را ولي�س‬ ‫اخرا �ستبقى مدينة خالدة وب�أنها عربية وعراقية‬ ‫مبواردها وم�صادرها‪ ...‬والله من وراء الق�صد‪.‬‬

‫الن�ضيف ام��را ج��دي��دا اذا قلنا ان املحا�ص�صة الطائفية‬ ‫والعرقية ال�سائدة اليوم يف احلياة العراقية �ستق�ضي على‬ ‫اي امل للتغيري اوبناءم�ستقبل عراقي خالق اذا ا�صبحت‬ ‫م�سارا ونهجا للدولة العراقية !‬ ‫ه�ن��اك مثل ع��راق��ي ق��دمي ج��دا ي�ق��ول ‪ ":‬تيتي تيتي مثل‬ ‫مارحتي جيتي " وهو ينطبق على النهج االق�صائي ال�سائد‬ ‫يف العراق ب�شكل و باخر وهو يت�ضح كليا يف الوظائف‬ ‫احلكومية املدنية واالمنية واال�ستخبارية حيث يقوم بع�ض‬ ‫امل�سولني الكبار لال�سف ال�شديد باتباع النهج االق�صائي‬ ‫الذي اتبع قبل ‪ 2003‬عندما زعمت املعار�ضة " ال�شيعية‬ ‫والكردية" ان االنظمة ال�سابقة كانت تق�صي العراقيني "‬ ‫ال�شيعة واالكراد" من الوظائف املهمة يف اال�ستخبارات‬ ‫واالمن واملخابرات واالعتقد ان هذا الزعم كان دقيقا فقد‬ ‫عومل اجلميع على ا�سا�س الوالء للنظام ولي�س االنتماء‬ ‫ه��ذه القومية او تلك الطائفة ام��ا اليوم فقد تعرفنا على‬ ‫دوائر " مقفولة " كليا البناء طائفة معينة ويرم منها �شباب‬ ‫طائفة ثانية وهذا عمل ازدواجي ومري�ض والي�صلح لبناء‬ ‫مواطنة عراقية ‪..‬تيتي تيتي مثل مارحتي جيتي ‪ ...‬اذا‬ ‫ماهو اجلديد اذا كانوا يتعاملون بنف�س املقايي�س الثارية‬ ‫والطريقة االق�صائية ذاتها ‪ ..‬ملنفعل جديدا ومل نغري من‬ ‫االم��ور ال�سلبية �شيئا ب��ال بالعك�س طورنا وا�ضفنا عرب‬ ‫‪�15‬سنة كل ماهو ميزق الوحدة الوطنية وي�شتت الوالء‬ ‫الوطني !!‬ ‫البع�ض ممن يتولون قيادة اجهزة ح�سا�سة يف العراق‬ ‫ينهجون يف قبول املواطنني العراقيني للوظائف نهجا‬ ‫طائفيا مقيتا فالير�شح واليقبل اال " �س" املنتمي لهذا‬ ‫الطائفة دون غريها بل وو�صل الف�ساد بهذه ال��دوائ��ر "‬ ‫احل�سا�سة" انها �صارت تقبل ابناء نف�س الطائفة بر�شى‬ ‫ت�صل اىل ‪ 80‬ورقة !!‬ ‫هل يبنى العراق اجلديد على ا�سا�س ال��والء الطائفي ام‬ ‫على االنتماء الوطني ؟! لقد امتنع اهل العراق وجي�شه‬ ‫عن القتال مع النظام ال�سابق و�صدام النهم كانوا يعتقدون‬ ‫انهم يدافعون عن حكم �شخ�ص وعائلة ولي�س عن العراق‬ ‫الوطن الن النظام ال�سابق ارتكب اخطاء نف�سية باه�ضة‬ ‫التكاليف عندما راح �شعراء النظام واع�لام��ه يروجون‬ ‫ويقرنون ا�سم �صدام بالعراق ويرتهنون م�صري �صدام‬ ‫مب�صري ال�ع��راق ووظ�ف��وا �شعارا �سيئا مفاده ان العراق‬ ‫ي��زول وينتهي اذا زال وانتهى �صدام وقللوا من اهمية‬ ‫زرع احلب لعراق والوطن حتى يتهيئ املواطن واملقاتل‬ ‫نف�سيا للدفاع عن العراق ولي�س عن �شخ�ص ولهذا اقتنع‬ ‫كثري جدا من العراقيني ان الم�صلحة لهم باملوت من اجل‬ ‫�شخ�ص وعائلة احلاكم اوع�شريته الن النظام روج حلكم‬ ‫العائلة والع�شرية !!‬ ‫نقول هذا حمذرين من ي�ضع ال��والء الطائفي فوق الوالء‬ ‫الوطني و�سمعنا م�س�ؤوال عراقيا ي��ردد ام��ام ح�شد من‬ ‫ال�صحفيني ‪ ":‬انا �شيعي قبل ان اكون عراقيا"!!‬ ‫وروى يل �شخ�ص م �ق��رب م��ن ال��رئ�ي����س ال��راح��ل جالل‬ ‫الطالباين ان االخ�ير او��ص��اه ان ي�ستف�سر م��ن الرئي�س‬ ‫اال�سبق �صدام عند زيارته يف ال�سجن ملاذا ا�ستثنى ال�سيد‬ ‫الطالباين من قرار العفو وبالفعل قام هذا ال�شخ�ص بزيارة‬ ‫�صدام يف ال�سجن و�ساله ال�س�ؤال نف�سه فاجاب �صدام‬ ‫‪ :‬ا�ستثنيت ال�سيد ج�لال من العفو الن��ه �صرح ل�صحيفة‬ ‫اجنبية انه كردي ولي�س عراقي وملا كان قرار العفو موجه‬ ‫للعراقيني فقد مت ا�ستثا�ؤه النه غري عراقي ح�سب قوله ‪..‬‬ ‫ونقل كالم �صدام للطالباين فاطلق �ضحكة قوية وقال ‪":‬‬ ‫واللهي ‪ ..‬حقه �صدام "!!‬

‫‪shamilkadir49@gmail.com‬‬

‫عزيز حممد ال�سكرتري ال�سابق للحزب ال�شيوعي العراقي ‪ ..‬قراءات يف الذاكرة‬ ‫�صدر حديثا عن مكتبة الوان عن ذكريات عزيز حممد وعن م�سريته الن�ضالية يف حزبه حاوره‬ ‫الدكتور �سيف القي�سي على الرغم من �صغر الكتاب ي�ضيف �شيئا جديدا للمكتبة التاريخية‬ ‫لعراقنا املعا�صر من خالل لقاءات مطولة مع راحل عزيز حممد القيادي يف احلزب ال�شيوعي‬ ‫العراقي و�سكرتري احلزب التي ناهزت الثالثني عاما وال ن�ضيف ان هذه اللقاءات تعد ثروة كبرية‬ ‫للم�ؤرخني يف بلد �ضاعت الكثري من وثائقه بعد انهيار م�ؤ�س�ساته يف حوادث معروفة‪ .‬ان ادب‬ ‫املذكرات ا�صبح اليوم مبثابة م�صادر وثائقية ب�سب غياب الوثائق الرمية وال �سيما للفرتات‬ ‫الأخ�يرة من تاريخنا وما ت�ضمه ال�صدور من ذكريات جديرة بالتحقيق والتذكري وكم من هذه‬ ‫املحفوظات �ضاعت بعد رحيل �أ�صحابها ولبيان �أهمية ذكريات الراحل عزيز حممد التي حتدث‬ ‫بها اىل الباحث القدير الدكتور �سيف القي�سي نعر�ض للقارء الكرمي بع�ض من ا�سرار هذا اللقاء‬ ‫التاريخي ا�سقاط الدكتاتورية حيث كانت حماوالت لإعادة اجلبهة الوطنية اىل حيز الوجود‬ ‫من جديد وكانت �صلة الو�صل هذه املرة مكرم الطلباين وحمل مكرم لنا ر�سائل عديدة من البعث‬ ‫تو�ضح وجهة نظرهم كنت يف وقتها خارج العراق يف زي��ارة لليونان مبنا�سبة انعقاد م�ؤمتر‬ ‫احلزب ال�شيوعي اليوناين وو�صلني ايعاز من قيادة احلزب ب�ضرورة عدم العودة اىل العراق‬ ‫لكون الطريق ا�صبح م�سدود بني الطرفني حيث كان يدير احلزب يف بغداد كل من باقر براهيم‬ ‫وعبد الرزاق ال�صايف وجا�سم احللوائي وعائدة يا�سني ومكرم الطلباين فهدفنا هو الإبقاء على‬ ‫اجلبهة و�إ�صدار �صحيفتنا طريق ال�شعب بالقدر املمكن من اجل احلفاظ على الكوادر احلزبية‬ ‫خوفا من االعتقاالت التي بد�أت تطولهم يف �ضوء نهج احلزب الدموي و�سيا�سة الرتاجع املنظم‬ ‫ومغادرة اغلب الكوادر اىل خارج العراق وقدم كل من مكرم االطلباين وعامر عبد الله ا�ستقالتهما‬ ‫اىل الرئي�س الأ�سبق احمد ح�سن البكر دون ان يكون هناك �أي تلميحات من حزب البعث حول‬ ‫العودة اىل اجلبهة ان من اهم املخاوف التي اث��ارت البعثيني هو االنقالب ال��ذي قام به حزب‬ ‫ال�شعب الدمقراطي االفغاين يف �أفغان�ستان والدعم الذي قدمه االحتاد ال�سوفيتي لهذا االنقالب‬

‫فقد انتاب البعث اخلوف من تكرار املوقف يف العراق �إ�ضافة اىل اندالع الثورة ال�شعبية يف ايران‬ ‫عام ‪ 1979‬والتي كنا من امل�ؤيدين لها مما عجل يف نهاية التحالف بني الطربني وبعد اجتماع‬ ‫الكوادر احلزبية يف اخلارج لتدار�س م�ستجدات الو�ضع يف العراق عقد اجتماع يف متوز ‪1979‬‬ ‫يف مدينة براغ وتبنا االجتماع �شعار ا�سقاط الدكتاتورية ال �سيما بعد و�صول �صدام ح�سني اىل‬ ‫ال�سلطة بتنازل البكر له عن احلكم‬

‫جعفر لبجة‬


‫‪6‬‬

‫عربي ودولي‬

‫الأربعاء املوافق ‪ 1‬من اب ‪ 2018‬العدد ‪ 4107‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬ ‫‪Wednesday ,1 August. 2018 No. 4107 Year 15‬‬

‫وا�شنطن بو�ست‪ :‬كوريا ال�شمالية ت�صنع �صواريخ عابرة للقارات‬ ‫ذك� ��رت ��ص�ح�ي�ف��ة وا� �ش �ن �ط��ن ب��و� �س��ت‪� ،‬أن‬ ‫بيونغيانغ ت�صنع فيما يبدو �صاروخا �أو‬ ‫اثنني جديدين من ال�صواريخ البالي�ستية‬ ‫ال �ع��اب��رة ل �ل �ق��ارات ال �ت��ي ت�ع�م��ل بالوقود‬ ‫ال�سائل يف م�صنع �أنتج �أول جمموعة من‬ ‫ال�صواريخ الكورية ال�شمالية القادرة على‬ ‫ال��و��ص��ول �إىل ال��والي��ات املتحدة‪.‬وقالت‬ ‫ال�صحيفة‪ ،‬نقال ع��ن م���س��ؤول�ين مطلعني‬ ‫على ال�ش�ؤون املخابراتية مل ت�سمهم‪� ،‬إن‬ ‫وكاالت املخابرات الأمريكية ترى عالمات‬ ‫على الإن�شاء يف من�ش�أة �أبحاث كبرية يف‬ ‫�سانومدوجن على �أطراف بيونغيانغ‪.‬وهذه‬

‫النتائج هي �أح��دث �إ��ش��ارة على ا�ستمرار‬ ‫الن�شاط يف من�ش�آت كوريا ال�شمالية النووية‬ ‫وال�صاروخية على الرغم من حمادثات نزع‬ ‫ال�سالح التي �أجرتها بيونغيانغ يف الآونة‬ ‫الأخ�ي�رة م��ع وا�شنطن وق�م��ة حديثة بني‬ ‫الزعيم الكوري ال�شمايل كيم جوجن �أون‬ ‫والرئي�س الأمريكي دونالد ترامب‪.‬وكان‬ ‫وزي��ر اخلارجية الأمريكي مايك بومبيو‬ ‫�أب�ل��غ جلنة ال�ع�لاق��ات اخل��ارج�ي��ة مبجل�س‬ ‫ال���ش�ي��وخ الأ� �س �ب��وع امل��ا��ض��ي ب� ��أن كوريا‬ ‫ال�شمالية توا�صل �إنتاج الوقود اخلا�ص‬ ‫بالقنابل النووية على الرغم من تعهدها‬

‫بنزع ال�سالح النووي‪ .‬لكنه �شدد على �أن‬ ‫�إدارة ترامب ال ت��زال ت�سعى لإح��راز تقدم‬ ‫يف املحادثات مع بيونغيانغ‪.‬وقال ترامب‬ ‫يف تغريدة على تويرت بعد قمته التاريخية‬ ‫م��ع ك�ي��م يف ��س�ن�غ��اف��ورة ال���ش�ه��ر املا�ضي‬ ‫"ميكن للجميع �أن ي�شعروا الآن بقدر �أكرب‬ ‫من الأم��ان مقارنة مبا كان عليه احلال يف‬ ‫ال�ي��وم ال��ذي توليت فيه املن�صب‪ .‬مل يعد‬ ‫هناك تهديد ن��ووي من كوريا ال�شمالية"‪.‬‬ ‫وتعهد كيم يف بيان خ�لال القمة بالعمل‬ ‫على نزع الأ�سلحة النووية‪ ،‬لكن بالده مل‬ ‫تقدم تفا�صيل ب�ش�أن كيفية حتقيق ذلك‪.‬‬

‫حترير خم�سة جنود م�صريني يف ليبيا مب�ساعدة ال�سودان‬ ‫اع �ل��ن م �� �س ��ؤول��ون ام �ن �ي��ون يف ال �� �س��ودان‬ ‫وم�صر انه مت حترير خم�سة جنود م�صريني‬ ‫كانوا حمتجزين رهائن يف ليبيا‪ ،‬وذل��ك اثر‬ ‫عملية م�شرتكة بني اال�ستخبارات الع�سكرية‬ ‫ال�سودانية‪ ،‬وجهاز االمن واملخابرات العامة‬ ‫امل �� �ص��ري��ة ‪.‬واك � ��د � �ض��اب��ط يف ج �ه��از االم ��ن‬ ‫وامل�خ��اب��رات ال�سوداين ان اجلنود اخلم�سة‬ ‫خطفوا بينما ك��ان��وا عند احل ��دود امل�صرية‬ ‫الليبية واقتيدوا اىل جنوب ليبيا‪ ،‬يف حني‬ ‫اك��د اجل�ي����ش امل���ص��ري ان �ه��م ك��ان��وا يف عداد‬ ‫دورية فقد اثرها‪.‬وقال العميد حممد حامد من‬ ‫جهاز االم��ن ال�سوداين يف ت�صريح �صحايف‬ ‫ادىل به يف مطار اخلرطوم ان "جمموعة من‬

‫املتفلتني خطفت اجلنود امل�صريني اخلم�سة‬ ‫عند احلدود امل�صرية الليبية‪ ،‬ومت احتجازهم‬ ‫يف جنوب ليبيا"‪.‬وا�ضاف العميد حامد ان‬ ‫"عملية التحرير متت بالتن�سيق بني جهاز‬ ‫االمن واملخابرات واال�ستخبارات الع�سكرية‬ ‫ال�سودانية‪ ،‬واملخابرات العامة امل�صرية"‪.‬ومل‬ ‫يعلن العميد ال�سوداين تاريخ خطف اجلنود‬ ‫اخل�م���س��ة مكتفيا ب��ال �ق��ول ان عملية اط�لاق‬ ‫�سراحهم "ا�ستغرقت اياما عدة"‪.‬من جهته اعلن‬ ‫املتحدث با�سم اجلي�ش امل�صري تامر رفاعي‬ ‫ان "القوات امل�سلحة امل�صرية ت�شكر القوات‬ ‫امل�سلحة ال�سودانية على تعاونها يف اعادة‬ ‫الدورية املفقودة"‪.‬وقال بيان اجلي�ش امل�صري‬

‫"تتقدم ال �ق��وات امل�سلحة امل�صرية بال�شكر‬ ‫والتقدير للقوات امل�سلحة ال�سودانية و�أجهزة‬ ‫الأم��ن يف معاونة ال�ق��وات امل�سلحة امل�صرية‬ ‫يف ع��ودة ال��دوري��ة املفقودة"‪.‬وتقاتل م�صر‬ ‫مت�شددين �إ�سالميني يف �شبه جزيرة �سيناء كما‬ ‫تت�صدى ملت�شددين ي�أتون عرب حدودها الغربية‬ ‫مع ليبيا‪.‬وتنفذ م�صر من حني لآخ��ر �ضربات‬ ‫جوية �ضد مت�شددين داخ��ل ليبيا منذ انزالق‬ ‫ليبيا يف ه��وة قتال ب�ين الف�صائل املتناحرة‬ ‫يف ال�سنوات التي �أعقبت احلرب الأهلية التي‬ ‫�أط��اح��ت مبعمر ال �ق��ذايف ع��ام ‪.2011‬وت��دع��م‬ ‫القاهرة اجلي�ش الوطني الليبي بقيادة امل�شري‬ ‫خليفة حفرت ال��ذي يهيمن على ��ش��رق ليبيا‪.‬‬

‫جرناالت من الكوريتني يلتقون لبحث تخفيف التوترات الع�سكرية‬

‫التقى جرناالت من كوريا اجلنوبية وكوريا‬ ‫ال�شمالية يف ق��ري��ة ال�ه��دن��ة “بامنونغوم”‬ ‫ام����س ال�ث�لاث��اء ملناق�شة تخفيف التوترات‬ ‫ال�ع���س�ك��ري��ة‪ ،‬ح�سبما �أك���د م �� �س ��ؤول��ون يف‬ ‫� �س �ي��ول‪.‬ومت �ح��ور االج �ت �م��اع ح ��ول تنفيذ‬ ‫اخلطوات املتفق عليها من حيث املبد�أ يف قمة‬

‫الكوريتني التي انعقدت يف ني�سان‪� /‬أبريل‪.‬‬ ‫وكان رئي�س كوريا اجلنوبية مون جاي �إن‪،‬‬ ‫والزعيم الكوري ال�شمايل كيم جونغ �أون‪،‬‬ ‫قد اتفقا على خطوات نحو نزع ال�سالح يف‬ ‫بيان �صدر بعد القمة‪.‬ومن املتوقع �أي�ض ًا �أن‬ ‫يكون �إنهاء ع�سكرة “بامنونغوم” �شديدة‬

‫التح�صني‪ ،‬على جدول �أعمال لقاء الثالثاء‪.‬‬ ‫ويف امل �ح��ادث��ات ال�ت��ي ج��رت يف حزيران‪/‬‬ ‫يونيو ‪ ،‬ق��ال اجلانبان �إنهما �سي�ستعيدان‬ ‫رواب ��ط االت���ص��االت الع�سكرية ال�ت��ي كانت‬ ‫غائبة لفرتة طويلة‪.‬ووفق ًا لتقارير �إعالمية‬ ‫ك��وري��ة اجلنوبية‪ ،‬م��ن املتوقع �أن ي�ضغط‬ ‫الكوريون ال�شماليون من �أجل التو�صل �إىل‬ ‫معاهدة �سالم ر�سمية‪.‬‬ ‫ظلت ك��وري��ا ال�شمالية وك��وري��ا اجلنوبية‬ ‫م��ن الناحية الر�سمية يف ح��ال��ة ح��رب منذ‬ ‫عام ‪ ،1953‬عندما ب��د�أ �سريان وقف �إطالق‬ ‫النار بعد احلرب الكورية (‪.)1950-1953‬‬ ‫وتراجعت التوترات ب�ش�أن برنامج الأ�سلحة‬ ‫النووية لكوريا ال�شمالية منذ بداية العام‪،‬‬ ‫بعد ا�ستعداد بيونغ يانغ املفاجئ لالنخراط‬ ‫يف جهود دبلوما�سية مع كوريا اجلنوبية‬ ‫وال��والي��ات امل �ت �ح��دة‪.‬وت��وج ذوب ��ان اجلليد‬ ‫ال��دب�ل��وم��ا��س��ي ب��اج�ت�م��اع ت��اري�خ��ي ب�ين كيم‬ ‫وال��رئ �ي ����س الأم��ري �ك��ي دون��ال��د ت��رام��ب يف‬ ‫�سنغافورة يف ‪ 12‬حزيران‪ /‬يونيو‪.‬‬

‫ت�أخري ت�شكيل احلكومة اللبنانية يفتح باب املخاوف من التفجريات‬ ‫�أث ��ارت التغريدة التي �أطلقها ال�سيا�سي‬ ‫اللبناين فار�س �سعيد حول احتمال عودة‬ ‫االغ�ت�ي��االت والتفجريات �إىل لبنان �إذا مل‬ ‫تعب عن القلق‬ ‫تت�شكل احلكومة‪ ،‬ردود فعل رّ‬ ‫من عودة البلد �إىل املرحلة التي تلت اغتيال‬ ‫رفيق احل��ري��ري ع��ام ‪.2005‬وح ��ذر النائب‬ ‫ال�سابق فار�س �سعيد عرب تغريدة له على‬ ‫تويرت من �أن “عودة االغتياالت والتفجريات‬ ‫�إىل لبنان غ�ير م�ستبعدة‪ ،‬حذار”‪.‬ورغم‬ ‫�أن �سعيد قد �أكد �أن تغريدته ال ت�ستند على‬ ‫معلومات بل على حتليل �شخ�صي مل�آل ان�سداد‬ ‫ال�سبل للخروج من امل�أزق احلكومي‪� ،‬إال �أن‬ ‫�أو�ساطا لبنانية �أب��دت خ�شيتها من �إمكان‬ ‫�أن ي�شهد لبنان تطورات �أمنية ترتبط يف‬ ‫جانب منها بال�شلل الداخلي لإنتاج احلكومة‬ ‫العتيدة‪ ،‬وترتبط يف جانب �آخر بالتطورات‬ ‫امليدانية وال�سيا�سية يف �سوريا‪.‬ورغم �أجواء‬ ‫التفا�ؤل التي �أراد رئي�س احلكومة املكلف‬

‫�سعد احلريري �إ�شاعتها �إث��ر لقائه برئي�س‬ ‫اجلمهورية مي�شال ع��ون يف ق�صر بعبدا‪،‬‬ ‫اخلمي�س املا�ضي‪� ،‬إال �أن معلومات جديدة‬ ‫�أف ��ادت ب ��أن والدة احلكومة ل��ن تكون قبل‬ ‫اخلريف املقبل‪ .‬فيما �أك��دت �أو�ساط رئي�س‬ ‫جمل�س النواب اللبناين‪ ،‬نبيه بري‪� ،‬أن “ال‬

‫ال�صني‪ ..‬اكرث من ‪� 36‬ألف‬ ‫م�س�ؤوال حكوميا ب�سبب الف�ساد‬ ‫افادت وكالة �أنباء ال�صني اجلديدة "�شينخوا" ام�س الثالثاء‪ ،‬ب�أن‬ ‫الهيئة ال�صينية امل�س�ؤولة عن مكافحة الف�ساد عاقبت اكرث من ‪36‬‬ ‫�ألف م�س�ؤوال حكوميا‪� ،‬أحدهم وزير‪ ،‬خالل الن�صف االول من العام‬ ‫احل��ايل‪ ،‬النتهاكهم قواعد تر�شيد االنفاق ال�صارمة التي و�ضعها‬ ‫احل��زب ال�شيوعي احلاكم يف ال�صني‪.‬وذكرت الوكالة ان اللجنة‬ ‫املركزية لفح�ص االن�ضباط يف احل��زب ال�شيوعي‪ ،‬عاقبت ‪� 36‬ألف ًا‬ ‫و‪ 618‬م�س�ؤوال‪� ،‬أغلبهم منحوا مكاف�آت غري م�صرح بها وتبادلوا‬ ‫الهدايا و�إ�ساءوا ا�ستخدام املركبات العامة‪.‬و�أ�شرف الرئي�س �شي‬ ‫جني بينغ على حملة �شاملة الجتثاث الف�ساد منذ جميئه �إىل ال�سلطة‬ ‫منذ �أكرث من �ستة �أع��وام و�سجن ع�شرات امل�س�ؤولني الكبار‪.‬وحذر‬ ‫�شي يف وقت �سابق من هذا ال�شهر من �أن احلرب �ضد الك�سب غري‬ ‫امل�شروع مل تنته بعد‪ ،‬لأن احلزب ال�شيوعي ال يزال مثقال "بالتفكري‬ ‫غري ال�سليم وبال�سيا�سة والتنظيم و�أ�ساليب العمل غري ال�سليمة"‪.‬‬

‫حكومة يف املدى املنظور”‪.‬ور�أى القيادي‬ ‫يف القوات اللبنانية �أنطوان زهرا �أن عودة‬ ‫وزير اخلارجية جربان با�سيل من رحلته �إىل‬ ‫وا�شنطن تقف وراء ع��ودة العرقلة والقفز‬ ‫عن التفاهمات التي قيل �إن عون واحلريري‬ ‫ق��د تو�صال �إل�ي�ه��ا يف اجتماعهما الأخ�ي�ر‪.‬‬

‫رئيــ�س نيكـــاراغـــوا يتهم‬ ‫وا�شنطن بتمويل العنف يف بالده‬ ‫�أع �ل��ن رئ�ي����س ن�ي�ك��اراغ��وا دانييل‬ ‫�أورت �ي �غ��ا �أن ال ��والي ��ات املتحدة‬ ‫الأمريكية هي التي مت��ول موجة‬ ‫العنف يف ب�ل�اده‪ ،‬و�أن لديه �أدلة‬ ‫كافية تثبت ذلك‪.‬وقال �أورتيغا يف‬ ‫حديثه لقناة تلفزيونية نواجه‬ ‫ع��دوا قويا كان قد غزا نيكاراغوا‬ ‫عدة مرات‪ ،‬وهو الواليات املتحدة‬ ‫ال�ت��ي ال ت��زال تتدخل يف �ش�ؤون‬ ‫نيكاراغوا”‪.‬وردا ع�ل��ى �س�ؤال‬ ‫م��ا �إذا ل��دي��ه �أدل� ��ة ت�ث�ب��ت متويل‬ ‫وا�شنطن لأح��داث العنف اجلارية‬ ‫يف ب�ل�اده ق��ال �أورت �ي �غ��ا ‪ ” :‬نعم‬ ‫(توجد ل��دى نيكاراغوا �أدل��ة على‬ ‫م�ث��ل ه��ذا ال �ت �م��وي��ل)‪ .‬وبوا�سطة‬ ‫ه��ذه احل���س��اب��ات تعلن الواليات‬ ‫امل �ت �ح��دة وال ��وك ��ال ��ة الأم��ري �ك �ي��ة‬ ‫للتنمية ال��دول �ي��ة (‪)USAID‬‬ ‫واملنظمات الأمريكية الأخ��رى عن‬ ‫املاليني التي تخ�ص�صها لنيكاراغوا‬ ‫وللدميقراطية‪ ،‬كما تقول”‪.‬ويرى‬ ‫�أن هذه الأموال تنفق على �أغرا�ض‬ ‫�أخ� � ��رى‪ ،‬وخ��ا� �ص��ة ع �ل��ى زع��زع��ة‬ ‫اال�ستقرار يف بالده و”�إثارة العنف‬ ‫وت�شجيع اجلماعات امل�سلحة التي‬ ‫ترتكب جرائم منذ ع��ام ‪.″2007‬‬ ‫و�أعلنت الوكالة الأمريكية للتنمية‬

‫ال��دول �ي��ة (‪ )USAID‬ي ��وم ‪20‬‬ ‫ي��ول �ي��و اجل � ��اري ع��ن تخ�صي�ص‬ ‫مبلغ �إ� �ض��ايف ق ��دره ‪ 1.5‬مليون‬ ‫دوالر لدعم الدميقراطية وحقوق‬ ‫الإن���س��ان يف نيكاراغوا‪ ،‬م�ضيفة‬ ‫�أن هذه امل�ساعدة �ستنفق على دعم‬ ‫املنظمات املدنية وامل��داف�ع�ين عن‬ ‫حقوق الإن�سان وو�سائل الإعالم‬ ‫امل�ستقلة‪ .‬وذل ��ك �إ��ض��اف��ة �إىل ‪10‬‬ ‫م�لاي�ين دوالر واف ��ق الكونغر�س‬ ‫الأمريكي على تخ�صي�صها يف وقت‬ ‫�سابقيف�إطارميزانية‪.USAID‬‬ ‫وان �ط �ل �ق��ت االح� �ت� �ج ��اج ��ات على‬ ‫احلكومة يف نيكاراغوا يف �أبريل‬ ‫امل��ا��ض��ي بعد �أن اق�ترح��ت �إج��راء‬ ‫�إ�صالح يق�ضي بزيادة اال�شرتاكات‬ ‫املالية التي يدفعها �أرب��اب العمل‬ ‫وال�ع�م��ال �إىل �صناديق ال�ضمان‬ ‫االج��ت��م��اع��ي‪ .‬و�أل� �غ ��ى الرئي�س‬ ‫�أورت �ي �غ��ا ه��ذا الإ���ص�ل�اح‪ ،‬غ�ير �أن‬ ‫االح�ت�ج��اج��ات يف ال �ب�لاد ال تزال‬ ‫م�ستمرة‪ .‬ويرف�ض �أورتيغا �إجراء‬ ‫ان �ت �خ��اب��ات م �ب �ك��رة وف ��ق مطالب‬ ‫املعار�ضة وي�صف ما يحدث ب�أنه‬ ‫م�ؤامرة �ضد بالده‪ .‬وبلغت ح�صيلة‬ ‫�ضحايا االح�ت�ج��اج��ات امل�ستمرة‬ ‫يف ن �ي �ك��اراغ��وا ‪� 448‬شخ�صا‪.‬‬

‫"ليونة �أمريكية" جتاه طهران بعد حرب كالمية‬ ‫بعد لقائه الزعيم الكوري ال�شمايل كيم جونغ اون اثر ت�صعيد كالمي‬ ‫غري م�سبوق مع كوريا ال�شمالية‪ ،‬ابدى الرئي�س الأمريكي دونالد‬ ‫ترامب ا�ستعداده للقاء قادة إ�ي��ران "متى �أرادوا ذلك"‪ ،‬على الرغم‬ ‫من احلزم الأمريكي املعلن حيال طهران خالل الأ�شهر الأخرية‪.‬وردا‬ ‫على �س�ؤال عن احتمال لقائه نظريه الإي��راين ح�سن روح��اين قال‬ ‫ترامب "ال ادري �إن كانوا م�ستعدين‪ .‬اعتقد �أنهم يريدون لقائي‪ .‬انا‬ ‫م�ستعد للقائهم متى �أرادوا"‪ ،‬معتربا ان هذا اللقاء "�سيكون جيدا لهم‬ ‫وج�ي��دا لنا وج�ي��دا للعامل‬ ‫�أجمع" خ�صو�صا "�إذا ما‬ ‫ا�ستطعنا ان نفعل �شيئا‬ ‫ذا مغذى ال يكون �إهدارا‬ ‫للورق كاالتفاق ال�سابق"‬ ‫يف �إ�� �ش ��ارة �إىل االتفاق‬ ‫ال � �ن� ��ووي ال�� ��ذي وقعته‬ ‫ال��دول الكربى مع اي��ران‪.‬‬ ‫وردا على ذلك كتب حميد‬ ‫�أب���و ط��ال�ب��ي ع�ل��ى تويرت‬ ‫"من ي ��ؤم �ن��ون باحلوار‬ ‫و�سيلة حلل اخلالفات‪...‬‬ ‫عليهم �أن يلتزموا ب�أداتها‪.‬‬ ‫فاحرتام ال�شعب االيراين‬ ‫وخ� �ف� �� ��ض ال��ت�����ص��رف��ات‬ ‫العدائية وع ��ودة �أمريكا‬ ‫ل�ل�ات� �ف ��اق ال� � �ن � ��ووي من‬ ‫�ش�أنها متهيد الطريق غري‬ ‫املع ّبد الراهن"‪.‬وت�ستهدف‬ ‫وا�شنطن حمل طهران على‬ ‫�إن�ه��اء برناجمها النووي‬ ‫ووق��ف دعمها للجماعات‬ ‫امل �� �س �ل �ح��ة يف ال�����ش��رق‬ ‫الأو� �س��ط‪ ،‬حيث تخو�ض‬ ‫�إيران حروبا بالوكالة من‬ ‫ال�ي�م��ن �إىل �سوريا‪.‬ففي‬ ‫مايو �أعلن ترامب �سحب‬ ‫ال� ��والي� ��ات امل��ت��ح��دة من‬ ‫االتفاق النووي الدويل الذي كان مفرت�ضا ان مينع ايران من حيازة‬ ‫قنبلة نووية‪ ،‬معتربا اياه مرتاخ جدا‪ .‬كما اعاد فر�ض كل العقوبات‬ ‫التي رفعت بعد توقيع االتفاق عام ‪ ،2015‬ما ت�سبب ب�ضرر كبري‬ ‫لل�شركات الأوروبية امل�ضطرة للخروج من �إيران تفاديا لإجراءات‬ ‫عقابية �أمريكية‪.‬وو�ضعت وا�شنطن الئحة من ‪� 12‬شرطا قا�سيا‬ ‫إلب��رام اتفاق نووي جديد مع اي��ران‪ .‬اال ان ترامب اكد يف املقابل‬

‫انه ال ي�ضع �أي �شرط للقاء مع روحاين �سيكون‪ ،‬اذا مت‪ ،‬االول بني‬ ‫رئي�سني امريكي وايراين منذ الثورة اال�سالمية عام ‪.1979‬غري ان‬ ‫وزي��ر اخلارجية الأمريكي مايك بومبيو عاد الحقا و�أو�ضح عرب‬ ‫حمطة "�سي ان بي �سي" ان لقاء القمة هذا قد يح�صل "يف حال اظهر‬ ‫الإيرانيون انهم م�ستعدون لتغيريات جوهرية يف طريقة معاملة‬ ‫�شعبهم‪ ،‬واذا غ�يروا �سلوكهم اخلبيث" يف ال�شرق الأو�سط واذا‬ ‫�أظهروا انفتاحا على اتفاق نووي "مينع حقا االنت�شار النووي"‪.‬من‬ ‫جهته ق��ال املتحدث با�سم‬ ‫جم �ل ����س الأم�� ��ن القومي‬ ‫الأم�يرك��ي غاريت ماركيز‬ ‫ان "الواليات املتحدة‬ ‫م�ستعدة التخاذ اجراءات‬ ‫لإل�غ��اء العقوبات و�إع��ادة‬ ‫ال �ع�لاق��ات الدبلوما�سية‬ ‫وال� �ت� �ج���اري���ة ب��ال �ك��ام��ل‬ ‫وال�سماح لإي��ران بتطوير‬ ‫التكنولوجيا ودعم اعادة‬ ‫دم��ج االقت�صاد الإي ��راين‬ ‫يف ال �ن �ظ��ام االقت�صادي‬ ‫الدويل"‪.‬و�أ�ضاف ماركيز‬ ‫"هذه امل� ��رون� ��ة ممكنة‬ ‫فقط يف ح��ال كانت هناك‬ ‫تغيريات ملمو�سة ومثبتة‬ ‫ودائ � �م� ��ة يف �سيا�سات‬ ‫طهران‪ .‬حتى ذلك احلني‪،‬‬ ‫�ستزداد العقوبات ثِقال اذا‬ ‫مل يغري النظام (االيراين)‬ ‫ه��ذه‬ ‫م�ساره‪".‬جاءت‬ ‫املواقف الأمريكية بعد �أن‬ ‫كانت اللهجة قد ت�صاعدت‬ ‫يف الأيام الأخرية‪ ،‬عندما‬ ‫ح ��ذر ال��رئ�ي����س الإي� ��راين‬ ‫ح���س��ن روح � ��اين م ��ن �أن‬ ‫النزاع مع �إي��ران �سيكون‬ ‫"ام املعارك"‪ ،‬وق� ��ال‬ ‫خماطبا ترامب "انت تعلن احلرب وبعد ذلك تتحدث عن رغبتك يف‬ ‫دعم ال�شعب االي��راين (‪ )...‬ال ميكنك ان حتر�ض ال�شعب الإيراين‬ ‫على امنه وم�صاحله"‪.‬فرد عليه ترامب بتغريدة بالبنط الكبري "�إياك‬ ‫وتهديد الواليات املتحدة جمددا واال �ستواجه تداعيات مل يختربها‬ ‫�سوى قلة عرب التاريخ"‪ .‬وتابع الرئي�س االمريكي "مل نعد دولة ميكن‬ ‫ان ت�سكت عن ت�صريحاتك املختلة حول العنف والقتل‪ .‬كن حذرا"‪.‬‬

‫قائد اجلي�ش اللبناين‪ :‬عقيدتنا نحو"العدو اال�سرائيلي"ثاتبة ولن تتغري‬ ‫ق��ال ق��ائ��د اجلي�ش ال�ل�ب�ن��اين‪ ،‬ال�ع�م��اد جوزيف‬ ‫عون ام�س الثالثاء‪� ،‬إن “عقيدة اجلي�ش ثابتة‪،‬‬ ‫وب��و��ص�ل�ت��ه مل ول ��ن ت �غ رّ�ّير اجت��اه �ه��ا‪ ،‬و�ستبقى‬ ‫م�صوبة ب��اجت��اه ال�ع��دو الإ�سرائيلي‪ ،‬وباجتاه‬ ‫الإرهاب الذي ال يخدم �سوى �إ�سرائيل وم�صاحلها‬ ‫و�أهدافها”‪.‬جاء ذل��ك يف “�أمر اليوم” (بيان)‪،‬‬ ‫موجه للع�سكريني مبنا�سبة الذكرى الـ‪ 73‬لت�أ�سي�س‬ ‫اجلي�ش‪.‬و�أ�شار ع��ون‪� ،‬إىل �أن املنطقة العربية‬ ‫ت�شهد “عدة �أزمات م�ستع�صية ونزاعات دامية‪،‬‬ ‫يف ظل حتوالت كربى مرتقبة‪� ،‬سيكون لها دون‬ ‫�شك انعكا�ساتها على بلدنا”‪.‬ودعا الع�سكريني‪،‬‬ ‫“�إىل مزيد من اليقظة للحفاظ على اجلهوزية‬ ‫الكاملة‪ ،‬و�ضمان وحدة الوطن و�سالمة �أرا�ضيه‬

‫و�سلمه الأهلي”‪.‬وتابع‪�“ :‬إذا ك��ان لبنان حقق‬ ‫ن�صر ًا حا�سم ًا على الإره ��اب‪ ،‬ف ��إن ذل��ك ال يعني‬ ‫�إط�لاق� ًا �أن��ه �أ�صبح مب�أمن‪ ،‬فالعدو الإ�سرائيلي‬ ‫هو امل�ستفيد الأول من الإره ��اب يف املنطقة”‪.‬‬ ‫ولفت قائد اجلي�ش‪� ،‬إىل �أن “�إ�سرائيل عينها على‬ ‫�أر�ضنا وثرواتنا الطبيعية‪ ،‬ولن توفر فر�صة �إال‬ ‫و�ستحاول من خاللها حتقيق �أطماعها”‪.‬و�شدد‬ ‫على �أن “لبنان القوي بجي�شه املح�صن ب�شعبه‪،‬‬ ‫�سيدافع ع��ن حقه يف �أر��ض��ه وكيانه وثرواته‪،‬‬ ‫و�سيت�صدى لأي حماولة للم�سها �أو االنتقا�ص‬ ‫منها مهما غلت الت�ضحيات”‪.‬ويوافق عيد اجلي�ش‬ ‫اللبناين‪ ،‬الأول من �أغ�سط�س‪�/‬آب من كل عام‪ ،‬بعد‬ ‫ت�أ�سي�سه على يد اال�ستعمار الفرن�سي عام ‪.1945‬‬


‫| اقتصادية |‬

‫الأربعاء املوافق ‪ 1‬من اب ‪ 2018‬العدد ‪ 4107‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬ ‫‪Wednesday ,1 August. 2018 No. 4107 Year 15‬‬

‫‪5‬‬

‫خبري اقت�صادي ي�ؤكد ‪�:‬أمريكا دمرت البنى التحتية‬ ‫يف العراق‪ ...‬ويحتــاج ‪ 15‬عامــ ًا لإعادة �إحيائها‬ ‫بغداد ‪ /‬متابعة امل�شرق ‪:‬‬ ‫او�ضح اخلبري االقت�صادي‪ ،‬ماجد ال�صوري‪� ،‬أن‬ ‫الواليات املتحدة الأمريكية تتحمل م�س�ؤولية اعادة‬ ‫اعمار العراق بعد احتالله عام ‪ 2003‬وتدمري بنيته‬ ‫التحتية مب�ساعدة املف�سدين يف الدولة‪ ،‬م�شريا �إىل‬ ‫�أن العراق يحتاج اىل ‪ 15‬عام ًا للق�ضاء على الف�ساد‬

‫اعالن‬

‫بتاريخ ‪ 2014/8/15‬مت خطف املدعو‬ ‫غ��امن كنا�ص ف��واز �شال�ش العلياوي من‬ ‫داره اثناء التهجري يف منطقة �أبو طيبان‬ ‫ق�ضاء الرمادي‪ /‬االنبار من قبل جمموعة‬ ‫م�����س��ل��ح��ة غ�ي�ر م��ع��روف��ة اث���ن���اء �سيطةة‬ ‫ع�صابات داع�ش الإرهابي على املنطقة تولد‬ ‫‪ 1973‬وطوله ‪�170‬سم وال��وزن ‪70‬كغم‪.‬‬ ‫جمل�س الق�ضاء االعلى‬ ‫رئا�سة حمكمة ا�ستئناف بغداد‪ /‬الكرخ االحتادية‬ ‫حمكمة االحوال ال�شخ�صية يف البياع‬ ‫العدد‪434 /‬‬ ‫التاريخ ‪2018/3/5 /‬‬

‫اعــــالن قيمومة‬ ‫اىل‪ /‬املدعو حيدر احمد ح�سن ال�ساكن‬ ‫م ‪ 847‬ز‪ 79‬د‪9‬‬

‫للطلب املقدم من قبل امل�ستدعي احمد ح�سن �صخي‬ ‫لن�صبه قيم عليك ملجهولية حم��ل اقامتك يف الوقت‬ ‫احلا�ضر ق��ررت املحكمة تبليغك اعالنا يف �صحيفتني‬ ‫حمليتني للح�ضور ام��ام ه��ذه املحكمة اذا كنت داخل‬ ‫ال��ع��راق خم�سة ع�شر يوما واذا كنت خ��ارج العراق‬ ‫ثالثون يوما وعند عدم ح�ضورك �سوف تتخذ املحكمة‬ ‫الإجراءات �ضدك وفق الأ�صول‪.‬‬ ‫القا�ضي‪ /‬كفاح �صادق‬

‫دائرة الكاتب العدل يف االعظمية‬

‫واع��ادة �إحياء البنى التحتية‪.‬وقال ال�صوري ‪ :‬ان‬ ‫“جميع احلروب دمرت العراق‪ ،‬كما ان االحتالل‬ ‫االمريكي عام ‪ 2003‬دمر البنى التحتية للبلد‪ ،‬وكان‬ ‫يتوجب عليها كدولة حمتلة‪ ،‬اعادة اعمار العراق‪،‬‬ ‫حيث مت تقدير املبلغ حينها الذي يحتاجه العراق‬ ‫م��ن اج��ل اع���ادة االع��م��ار بنحو ‪ 60‬مليار دوالر”‪.‬‬

‫وا�ضاف ان “العراق �صرف ‪ 56‬مليار دوالر العادة‬ ‫االعمار بعد ‪ 2003‬مبا�شرة‪ ،‬اال ان ‪ 2‬مليار دوالر‪،‬‬ ‫كانت حتت التعاقد‪ ،‬ولكن امل�شكلة اال�سا�سية هي‬ ‫اين ذهبت هذه االموال؟”‪ ،‬مبينا �أن “اكرث من ‪224‬‬ ‫مليار دوالر‪� ،‬صرفت على البنى التحتية من �ضمنها‬ ‫‪ 18‬مليار دوالر �صرفت من االموال املجمدة و ‪129‬‬

‫مليار م��ن ال��ع��راق‪ ،‬والباقي منح وم�ساعدات من‬ ‫الدول االخرى‪ ،‬ولكن مل يالحظ اجناز يذكر‪ ،‬الأمر‬ ‫ال��ذي يثري الكثري من الت�سا�ؤالت عن وجهة هذه‬ ‫االموال”‪.‬واكد ال�صوري‪ ،‬ان “امريكا م�س�ؤولة عن‬ ‫تدمري البنى التحتية يف العراق مب�ساعدة املف�سدين‬ ‫م��ن ال��ع��راق��ي�ين‪ ،‬خا�صة ان الكثري منهم ت�سنموا‬

‫جمل�س بغداد‪:‬نحتاج اىل ترليون دينار الجناز ‪ 300‬م�شروع �ضاغط‬ ‫بغداد ‪ /‬متابعة امل�شرق ‪:‬‬ ‫ك�شف جمل�س حم��اف��ظ��ة ب��غ��داد‪ ،‬ال��ث�لاث��اء‪ ،‬عن‬ ‫حاجته اىل مبلغ ترليون دينار من اج��ل احياء‬ ‫امل�شاريع ال�ضاغظة يف عموم ب��غ��داد واي�صال‬ ‫اخل��دم��ات اىل جميع امل��ن��اط��ق‪ ،‬مبين ًا ان املبلغ‬ ‫املذكور ي�ستطيع احياء ‪ 300‬م�شروع حيوي يف‬ ‫العا�صمة‪.‬وقال ع�ضو جمل�س املحافظة‪� ،‬سعد‬ ‫املطلبي ‪ :‬ان “ماقدمته وزارة املالية من مبلغ يقدر‬

‫بنحو ‪ 9‬مليار دينار اىل العا�صمة بغداد‪ ،‬ي�ساعد‬ ‫ب�شكل كبري على احياء ‪ 9‬م�شاريع �ضاغطة‪ ،‬حيث‬ ‫باالمكان اال�ستفادة من هذا املبلغ على مدى �سنة‬ ‫الجن���از تلك امل�شاريع”‪.‬وا�ضاف املطلبي‪ ،‬ان‬ ‫“االموال مل ت�صل جمل�س املحافظة كونه غري‬ ‫ممثل يف اللجنة الوزارية‪ ،‬حيث اليعلم املجل�س‬ ‫ماهي امل�شاريع التي �ست�صرف عليها حتديد ًا‪،‬‬ ‫اال ان م��امت االع�ل�ان عنه انها ام���وال خم�ص�صة‬

‫النعا�ش م�شاريع الكهرباء واملاء”‪.‬واو�ضح‪ ،‬ان‬ ‫“بغداد حتتاج اىل اموال كبرية الجناز امل�شاريع‬ ‫املهمة املتعلقة باملجاري واك�ساء الطرق واي�صال‬ ‫اخل��دم��ات للمناطق غري املخدومة والفقرية يف‬ ‫عموم بغداد”‪ ،‬م�ؤكدا �أن “بغداد حتتاج على اقل‬ ‫تقدير اىل ترليون دي��ن��ار م��ن اج��ل اجن��از ‪300‬‬ ‫م�شروع �ضاغط‪ ،‬ولكن لال�سف ف�أن بغداد مل حت�صل‬ ‫على مبالغ كبرية كما ح�صلت عليه الب�صرة”‪.‬‬

‫منا�صب �سيادية يف البلد”‪ ،‬الفتا اىل ان “العراق‬ ‫يحتاج اىل خم�سة اعوام للق�ضاء على جميع امل�شاكل‬ ‫يف البلد وخا�صة الف�ساد‪ ،‬ومن بعدها اىل ‪ 10‬اعوام‬ ‫الع��ادة هيكلة البنى التحتية العراقية‪ ،‬خا�صة مع‬ ‫وج��ود ك��وادر كفوءة وذات خ�برة‪ ،‬ولكن ماينق�ص‬ ‫البلد هو ال�شخ�ص املنا�سب يف املكان املنا�سب”‪.‬‬

‫�أ�صحاب املولدات االهلية يف‬ ‫ذي قار ي�ضربون عن العمل‬

‫العمل تك�شف ا�سباب ارتفاع البطالة يف العراق‬ ‫بغداد ‪ /‬متابعة امل�شرق ‪:‬‬ ‫ك�شفت وزارة ال��ع��م��ل وال�ش�ؤون‬ ‫االجتماعية‪ ،‬الثالثاء‪ ،‬عن اال�سباب‬ ‫التي ادت اىل ارتفاع حجم البطالة‬ ‫يف ال��ع��راق‪ ،‬م���ؤك��دة �أن هناك خطة‬ ‫طموحه من احلكومة للق�ضاء على‬ ‫هذه البطالة‪.‬قال املتحدث الر�سمي‬ ‫با�سم ال���وزارة عمار منعم يف لقاء‬ ‫متلفز ‪ :‬ان "الظروف التي مر بها‬ ‫ال���ع���راق يف ال���ف�ت�رة ال�����س��اب��ق��ة من‬

‫ح���رب م��ف��رو���ض��ة ح���رب عدوانية‪،‬‬ ‫ً‬ ‫اي�ضا انخفا�ض �أ�سعار النفط �أدي‬ ‫ب�شكل ملحوظ �إىل �إيقاف امل�شاريع‬ ‫اال�ستثمارية"‪ ،‬مبينا �أن "هذا �أدي‬ ‫�إىل فقدان الكثري من فر�ص العمل‬ ‫لذلك حجم البطالة يف العراق يرتفع‬ ‫نوعا مع عن بقية ال��دول العربية"‪.‬‬ ‫و�أ�ضاف منعم �إن "ا�ستخدام املوارد‬ ‫الطبيعية للتخفيف من الفقر واحلد‬ ‫م��ن ال��ب��ط��ال��ة �إال �أن احل����رب التي‬

‫ف��ر���ض��ت ع��ل��ى ال���ع���راق يف الفرتة‬ ‫ال�����س��اب��ق��ة �أدت �إىل ارت��ف��اع��ه��ا مرة‬ ‫�أخ�����ري ك��م��ا ك��ان��ت يف ال�سابق"‪،‬‬ ‫م�شريًا �إىل �أن "هناك خطة طموحه‬ ‫م��ن احل��ك��وم��ة للق�ضاء على هذا"‪.‬‬ ‫واو�ضح �أننا "كوزارة عمل مت تنفيذ‬ ‫ق��ان��ون احل��م��اي��ة االجتماعية وهو‬ ‫م��ن ‪ 3‬م��راح��ل‪ ،‬الأويل‪ :‬ا�ستهداف‬ ‫غري القادرين على العمل ومنحهم‬ ‫مبالغ مالية غري م�شروطة والثاين‬

‫ا���س��ت��ه��داف ال��غ�ير ق���ادري���ن �صحيًا‬ ‫و�إع��ط��ائ��ه��م م��ب��ال��غ م��ال��ي��ة‪ ،‬املرحلة‬ ‫الأخ��ي��رة ت���دري���ب الأ����س���ر الفقرية‬ ‫ومنحهم مبالغ من �أجل ا�شراكهم يف‬ ‫عملية التنمية و�إي��ج��اد فر�ض عمل‬ ‫ج��ي��دة لهم م��ن خ�لال ا�سرتاتيجية‬ ‫ت�شغيل وطنية ال�ستهداف ب�ؤر الفقر‬ ‫والبطالة يف العراق"‪ ،‬الفتا اىل ان‬ ‫"هناك ‪� 700‬ألف باحث عن العمل‬ ‫م�سجلون لدينا يف قاعدة البيانات"‪.‬‬

‫ع�ضو مبجل�س الديوانية‪:‬هور الدملج �أ�صبح يف قب�ضة "احليتان املتنفذة"‬

‫بغداد ‪ /‬متابعة امل�شرق ‪:‬‬ ‫ك�شف ع�ضو جمل�س حم��اف��ظ��ة ال��دي��وان��ي��ة غامن‬ ‫اجل��ب��وري‪ ،‬ال��ث�لاث��اء‪ ،‬ع��ن وج���ود ت�لاع��ب وتزوير‬ ‫باوراق ر�سمية قدمية تخ�ص ا�ستثمار هور الدملج‪،‬‬ ‫معتربا �أن الهور �أ�صبح يف قب�ضة احليتان املتنفذه‬ ‫داخل املحافظة‪.‬‬ ‫وق��ال اجلبوري يف ت�صريح لـوكالة ‪/‬املعلومة‪،/‬‬

‫اعــــــــــالن‬

‫�إن “�شخ�صيات متنفذة وكبرية و�ضعت يدها على‬ ‫الهور وبايجار �سنوي ي�صل �إىل ‪ ١٨‬مليون دينار”‪،‬‬ ‫مبينا �أن “هوالء املتنفذين بجنون مالين الدنانري‬ ‫يف اليوم الواحد”‪.‬‬ ‫و�أ����ض���اف �أن “املجل�س ع��ج��ز يف ال���وق���وف �ضد‬ ‫ال�شخ�صيات التي تهيمن على الهور”‪ ،‬م�ؤكدا �أن‬ ‫“الهور ال يقل خطورة عن ق�ضية الكهرباء من حيث‬ ‫العدد‪19671/‬‬

‫ندرج لكم ادناه �صيغة االنذار املرقم ‪ 18105‬يف ‪ 2018/7/12‬املوجه اىل املدير املفو�ض ل�شركة الب�ستنة لال�ستثمارات والتطوير الزراعي واحليواين‪ /‬ا�ضافة‬ ‫لوظيفته وملجهولية مقر ال�شركة وعدم وجودها يف العنوان‪ /‬بغداد‪ /‬عر�صات الهندية‪ /‬الناظمية‪/‬م‪� 929 /‬ش‪ 23 /‬بناية‪� 63 /‬شقة‪.9/50 /‬‬ ‫جهة االنذار‬ ‫ا�شارة للعقد املرقم (‪/245‬داب‪ )2017/‬واملت�ضمن تعهد �شركتكم بتجهيز دائرة موكلي بكمية (‪ )30000‬ثالثون الف طن من �سماد الداب من من�ش�أ تون�سي واردين‬ ‫وفقا لل�شروط واملوا�صفات الفنية واال�سعار ومدة التجهيز املتفق عليها مبوجب العقد وب�شرط البيع (‪ )CIP‬وا�صل ميناء ام ق�صر‪.‬‬ ‫ويبني مايلي‪:‬‬ ‫‪-1‬ان �شركتكم ملزمة بتجهيز دائرة موكلي بكامل مواد العقد اعاله وتتحمل م�س�ؤولية جتهيز ونقل تامني وت�سليم كافة مواد العقد اعاله �ضمن مدة التدهيز املحددة‬ ‫مبوجب العقد والبالغة (‪ )150‬مائة وخم�سون يوم من تاريخ ا�ستالم خطاب االعتماد الفعال ووفق التف�صيل املو�ضح يف ملحق العقد رقم (‪ /)1‬قائمة ال�سلع‬ ‫وجدول التجهيز‪ /‬موعد الت�سليم‪.‬‬ ‫‪-2‬ان �شركتكم قد اخلت بتنفيذ التزاماتها التعاقدية املن�صو�ص عليها مبوجب �شروط العقد بالنظر لعدم جتهيز كامل مواد العقد �ضمن املدة املحددة للتجهيز‬ ‫وفق العقد وملحقه رقم (‪ )1‬فقد ترتب بذمتكم غرامات تاخريية بن�سبة ‪ %10‬من قيمة كل وجبة غري جمهزة ومن قيمة العقد الكلية كون ان العقد املتفق عليه بني‬ ‫الطرفني الزم �شركتكم بتجهيز مواد العقد على �شكل �شحنات او وجبات �ضمن مواعيد معينة وان �شركتكم تعهدت يف حال عدم التزامها بهذه املواعيد يتحمل مبالغ‬ ‫الغرامات التاخريية وفقا للبند (‪ )1-27‬من ال�شروط العامة للعقد ‪.‬‬ ‫‪-3‬ان �شركة تتحمل �أجور فتح االعتماد امل�ستندي وكافة امل�صاريف التي حتملتها دائرة موكلي عن فتح االعتماد امل�ستندي لغر�ض تنفيذ العقد‪.‬‬ ‫‪-4‬ا�ستنادا لن�ص املادة (‪ )1-16‬من العقد التي تعهدت �شركتكم مبوجبها بتقدمي كفالة ح�سن االداء بن�سبة ‪ %5‬عن �ضمان ح�سن تنفيذها التزاماتها وحيث ان �شركتكم‬ ‫مل تنفذ العقد فقد ا�ستحق بذمتها ل�صالح دائرة موكلي مبلغ الكفالة املذكور بالن�سبة اعاله‪.‬‬ ‫‪-5‬ت�شري اىل ان اخالل �شركتكم بتنفيذ التزاماتها التعاقدية قد احلق ا�ضرار بدائرة موكلي نتيجة عدم امكانية اال�ستفادة من مواد العقد لالغرا�ض املخ�ص�صة‬ ‫من اجلها وفوت على دائرة موكلي امكانية احل�صول على الهوام�ش الربحية املقررة لها والتي كانت دائرة موكلي لتح�صيل عليها فيما لو قامت �شركتكم بتنفيذ‬ ‫التزاماتها التعاقدية‪ .‬كما وان عدم التجهيز احلق �ضررا بالقطاع الزراعي الن دائرة موكلي هي اجلهة املنفذة ل�سياقات وزارة الزراعة بتوزيع ال�سماد وقيا�س‬ ‫اال�ضرار الناجمة عن عدم التوزيع ال�سماد‪.‬‬ ‫‪-6‬مل تقم �شركتكم بتجهيز كافة مواد العقد حيث قامت ولغاية هذه الإنذار بتجهيز كمية (‪ )4787.500‬طن مما تكون �شركتكم خملة بتنفيذ التزاماتها التعاقدية‪.‬‬ ‫‪-7‬بالرغم من املطالبات امل�ستمرة من قبل دائرة موكلي ل�شركتكم لتنفيذ التزاماتها التعاقدية التي اخلت بتنفيذها بتجهيز كامل مواد العقد اال انها مل تقم بالتنفيذ‬ ‫دون �سبب م�شروع حيث �سبق لدائرة موكلي مفاحتة �شركتكم بكتبها املرقمة ‪ 4600‬يف ‪ 2016/3/7‬و‪ 77‬يف ‪ 2018/5/2‬و‪ 8173‬يف ‪ 2018/5/7‬و‪ 8878‬يف‬ ‫‪ 2018/5/17‬و‪ 9531‬يف ‪ 2018/5/30‬و‪ 12617‬يف ‪ 2018/7/2‬واملت�ضمنة التاكيد على �شركتكم بااللتزام ب�شروط العقد وب�ضمنها �شرط املدة املحددة للتجهيز‬ ‫ومطالبة �شركتكم بتنفيذ التزاماتها التعاقدية اال انها مل ت�ستجب لطلبات دائرة موكلي ومل تقم بتجهيز مواد العقد خالل املدة املتفق عليها عليه تنذركم ب�ضرورة‬ ‫قيام �شركتكم بتنفيذ التزاماتها التعاقدية والقانونية واملالية بتجهيز كامل مواد العقد وت�سديد الغرامات التاخريية ومبلغ كفالة ح�سن االداء وكافة املبالغ امل�ستحقة‬ ‫بذمة �شركتكم ل�صالح دائرة موكلي والتعوي�ض عن اال�ضرار واخل�سائر وقوات املنفعة وخالل مدة (‪ )15‬يوم من تاريخ تبلغكم باالنذار وبخالفه �سوف تقوم دائرة‬ ‫موكلي باتخاذ كافة االجراءات القانونية بحق �شركتكم واملطالبة بف�سخ العقد لعدم تنفيذ �شر�شكتكم التزاماتها بتجهيز كاف‪6‬ة مواد العقد خالل املدة املحددة فيه‬ ‫ومالحقه املوقعة معكم وبالتايل عدم �إمكانية اال�ستفادة منها للأغرا�ض املخ�ص�صة من اجلها و�سيتم الزامكم بت�سديد مبالغ الغرامات الت�أخريية ومبلغ كفالة ح�سن‬ ‫الأداء وكافة املبالغ امل�ستحقة بذمة �شركتكم ل�صالح دائرة موكلي والتعوي�ض عن اال�ضرار واخل�سائر وفوات املنفعة‪.‬‬ ‫املنذر‬

‫مدير عام ال�شركة العامة للتجهيزات الزراعية‪ /‬ا�ضافة لوظيفته‬ ‫وكيله املوظف احلقوقي‪ /‬عمر عبد املجيد‪ /‬مبوجب الوكالة املرقمة ‪17744‬‬ ‫يف ‪2017/10/24‬‬ ‫واملعرف بهوية وزارة الزراعة املرقمة ‪08575‬‬ ‫العنوان‪ /‬الوزيرية خلف املعهد الق�ضائي‬ ‫الكاتب العدل‬ ‫تي�سري �إبراهيم مرعي‬

‫ال�سرقات من قبل امل�ستثمرين وعلى احلكومة �إعادة‬ ‫النظر و�سحب يد امل�ستثمرين”‪.‬‬ ‫وكان جمل�س حمافظة وا�سط اتهم يف وقت �سابق‪،‬‬ ‫جهات متنفذة وع�صابات بال�سيطرة على هور الدملج‬ ‫املت�شاطئ مع الديوانية مببالغ رمزية‪ ،‬مبينا ان‬ ‫اجلهة امل�سيطرة تعاقدت مع الدولة على ‪ 40‬مليون‬ ‫�سنويا والهور يدر ‪ 100‬مليون يوميا‪.‬‬

‫بغداد‪ /‬متابعة امل�شرق ‪:‬‬ ‫�أف��اد م�صدر حملي يف �إح��دى ال��وح��دات االداري���ة �شرقي ذي‬ ‫قار‪ ،‬الثالثاء‪ ،‬عن �إ�ضراب �أ�صحاب املولدات الأهلية عن العمل‬ ‫ب�سبب رف�ضهم لت�سعرية االمبري احلالية البالغة ‪ 7.5‬االف‬ ‫دينار عراقي‪.‬وقال امل�صدر ‪� :‬أن “�أ�صحاب ‪ 20‬مولدة كهرباء‬ ‫�أهلية يف ق�ضاء اجلباي�ش �شرقي املحافظة �أعلنوا �إ�ضرابا‬ ‫عن العمل ب�سبب رف�ضهم لت�سعرية الأمبري احلالية البالغة ‪7‬‬ ‫�آالف و‪ 500‬دينار‪ ،‬الفتا اىل �أنهم يطالبون بزيادة الت�سعرية‬ ‫اىل ‪� 8‬آالف دينار‪ ،‬اي ‪ 500‬دينار فقط”‪.‬و�أ�ضاف �أن ”�أ�صحاب‬ ‫املولدات الأهلية هددوا با�ستمرار �إ�ضرابهم عن الت�شغيل‪ ،‬ما مل‬ ‫ت�ستجب الإدارة املحلية بالق�ضاء ملطلبهم بزيادة الت�سعرية”‪.‬‬ ‫وان��ت��ق��د م��واط��ن��ون يف ق�����ض��اء اجل��ب��اي�����ش‪��� ،‬ص��م��ت حكومة‬ ‫الق�ضاء يف اال�سراع باتخاذ �إج��راءات ت�أديبية بحق �أ�صحاب‬ ‫املولدات‪ ،‬كونهم يعي�شون و�ضع ًا م�أ�سويا يف الوقت احلا�ضر‬ ‫ب�سبب ت��ردي م�ستوى جتهيز الطاقة الكهربائية مبناطقهم‪.‬‬

‫بسبب االزمة االقتصادية وتراجع سعر الصرف الريال اإليراني‬

‫مودعون عراقيون يف بنوك ايرانية يتكبدون خ�سائر مباليني الدوالرات‬ ‫بغداد ‪ /‬متابعة امل�شرق ‪:‬‬ ‫بالرغم من عدم وج��ود �أرق��ام ر�سمية تبني �أعداد‬ ‫املودعني العراقيني وحجم الأموال التي �أودعوها‬ ‫يف البنوك الإيرانية طمعا بالربح املت�أتي من ارتفاع‬ ‫�سعر الفائدة الذي تدفعه تلك البنوك‪ ،‬ف�إن الأزمة‬ ‫االقت�صادية التي تواجهها �إي��ران وتراجع �سعر‬ ‫ال�صرف الريال الإي��راين مبعدالت كبرية نتيجة‬ ‫العقوبات االقت�صادية املفرو�ض عليها‪� ،‬أظهرا للعلن‬ ‫معاناة عدد كبري من املواطنني العراقيني نتيجة‬ ‫خ�سارتهم �أكرث من ن�صف �أموالهم التي و�ضعوها‬ ‫يف امل�صارف الإيرانية‪.‬وعقب االنهيار الذي حلق‬ ‫العملة الإيرانية وخ�سارتها �أكرث من ن�صف قيمتها‬ ‫يف الأ�شهر الأخ�يرة‪ ،‬مقارنة بال�سنوات املا�ضية‪،‬‬ ‫�أخذ كثري من املواطنني العراقيني يتحدثون علنا‬ ‫عن خ�سارتهم �أكرث من ن�صف �أموالهم‪.‬وت�شرتط‬ ‫البنوك الإيرانية على العراقيني الذين ميلكون‬ ‫مبالغ مالية بالدوالر الأمريكي حتويلها �إىل الريال‬ ‫الإيراين و�إيداعها بهذا النوع من الفئات النقدية‪،‬‬ ‫وت�شرتط عدم املطالبة ب�سحب املبلغ �إال بعد مرور‬ ‫�سنة واحدة على تاريخ الإيداع وبالريال الإيراين‬ ‫�أي�ضا‪.‬وكتب ال�سيا�سي وامل�ستثمر العراقي مازن‬ ‫الأ�شيقر على �صفحته ال�شخ�صية يف «في�سبوك»‬ ‫ح���ول ان��ه��ي��ار العملية الإي��ران��ي��ة "و�صل �سعر‬ ‫الورقة (مائة دوالر) اليوم يف ال�سوق ال�سوداء‬ ‫�إىل م��ل��ي��ون ت��وم��ان (ري�����ال) �إيراين"‪.‬ويتوقع‬ ‫الأ�شيقر �أنه ومع "تنفيذ �أول رزمة من العقوبات‬ ‫االقت�صادية على �إي���ران ي��وم ‪� 6‬أغ�سط�س (�آب)‬ ‫املقبل‪� ،‬ستنخف�ض قيمة ال��ت��وم��ان �أك�ث�ر مم��ا هو‬ ‫عليه الآن‪ ،‬وانهيار التومان يف نوفمرب (ت�شرين‬

‫الثاين) بعد تنفيذ الرزمة الثانية من العقوبات‬ ‫التي �ست�شمل احلظر الكامل على ا�سترياد النفط‬ ‫الإيراين"‪.‬و�أبلغ تاجر يعمل يف �سوق ال�شورجة‬ ‫و�سط بغداد «ال�شرق الأو�سط» ب���أن «كثريين من‬ ‫التجار �أودع���وا مبالغ كبرية ب��ال��دوالر الأمريكي‬ ‫يف البنوك الإي��ران��ي��ة‪ ،‬وه��ن��اك �أي�ضا مواطنون‬ ‫عاديون من بغداد واملحافظات وخا�صة يف كربالء‬ ‫والنجف‪ ،‬لكنهم اليوم يتعر�ضون خل�سائر كبرية»‪.‬‬ ‫وي�ضيف ان "�أحد زمالئي التجار و�ضع مبلغ ‪400‬‬ ‫�أل��ف دوالر �أم�يرك��ي يف بنك �إي����راين‪ ،‬واالنهيار‬ ‫احل��ايل بالعملة الإيرانية ت�سبب بخ�سارته �أكرث‬ ‫م��ن ‪� 300‬أل��ف دوالر"‪.‬من جانبه‪ ،‬ينحي �أ�ستاذ‬ ‫العالقات االقت�صادية الدولية يف اجلامعة العراقية‬ ‫عبد الرحمن امل�شهداين بالالئمة على احلكومة‬ ‫والبنك املركزي العراقي يف «الت�سبب بخ�سارة‬ ‫مئات ورمبا �آالف املواطنني العراقيني ملدخراتهم‬ ‫ومنازلهم جراء �إيداعاتهم يف البنوك الإيرانية»‪.‬‬ ‫ويقول امل�شهداين «كان يجدر باجلهات الر�سمية‬ ‫حت��ذي��ر امل��واط��ن�ين م��ن مغبة �إي����داع �أم��وال��ه��م يف‬ ‫م�صارف دولة قلقة وغري م�ستقرة اقت�صاديا‪ ،‬لكنها‬ ‫مل تفعل مع الأ�سف‪ ،‬وكنا حذرنا مرارا قبل �أكرث من‬ ‫�سنتني‪ ،‬ومل ي�ستمع لنا �أحد‪ ،‬ذلك �أن �سعر الفائدة‬ ‫الذي متنحه البنوك الإي��راين البالغ ‪ 25‬يف املائة‬ ‫ال ميكن االطمئنان �إليه»‪.‬ويعتقد امل�شهداين �أن‬ ‫البنوك الإيرانية مار�ست «عملية ن�صب واحتيال‬ ‫بطريقة ر�سمية»‪ ،‬لكنه يرى �أن «اللوم ال يقع رمبا‬ ‫على دولة حما�صرة وت�شتد حاجتها �إىل العمالت‬ ‫ال�صعبة‪ ،‬لكنه يقع علينا نحن العراقيني حني نفرط‬ ‫برثوتنا الوطنية بهذه الطريقة»‪.‬بدوره‪ ،‬يرى علي‬

‫املو�سوي‪ ،‬وهو �صحايف متخ�ص�ص يف ال�ش�ؤون‬ ‫االقت�صادية وق�ضى �شطرا من حياته يف �إيران‪� ،‬أن‬ ‫«االقت�صاد الإيراين يعاين من داء الت�ضخم املزمن‬ ‫منذ عقود‪ ،‬لذلك ح��اول البنك امل��رك��زي مواجهته‬ ‫برفع �أ�سعار الفائدة على الريال الإي���راين‪ ،‬حتى‬ ‫جتاوزت ‪ 25‬يف املائة بالن�سبة للودائع متو�سطة‬ ‫الأم����د‪ .‬وه���ذه ال��ف��وائ��د العالية �شكلت �إغ����را ًء ال‬ ‫يقاوم للمواطنني العراقيني»‪.‬وي�ضيف املو�سوي‬ ‫«كان الأمر على ما يرام حتى الأ�شهر املا�ضية‪� ،‬إال‬ ‫�أن العقوبات الأمريكية خف�ضت من قيمة العملة‬ ‫�إىل نحو ال��رب��ع حتى الآن‪ ،‬م��ا يعني انخفا�ض‬ ‫القدرة ال�شرائية للريال الإي��راين امل�ستلم كفوائد‬ ‫من قبل العراقيني املودعني يف امل�صارف هناك»‪.‬‬ ‫وي�ؤكد املو�سوي �أن انهيار العملة الإيرانية «�شكل‬ ‫�صدمة اقت�صادية لكثري من الأ�سر العراقية التي‬ ‫اعتمدت على ه��ذه الفوائد يف �أم��وره��ا املالية»‪.‬‬


‫‪4‬‬

‫ملفات وقضايا‬

‫الأربعاء املوافق ‪ 1‬من اب ‪ 2018‬العدد ‪ 4107‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬ ‫‪Wednesday ,1 August. 2018 No. 4107 Year 15‬‬

‫احداث عراقية ‪ ..‬من فرتات االحتالل الربيطاني والعهدين امللكي والجمهوري‬

‫الحلقة (‪)8‬‬ ‫كتاب يف حلقات‬

‫امللك في�صل‪:‬ما فائدة زراعتنا اذا مل نتمكن من ت�صدير املحا�صيل!‬ ‫ت�أليف ‪� -‬شامل عبد القادر‬ ‫وي�ضيف امللك في�صل خالل حديثه ‪ ....‬ح�سنا عملنا يف ال�سنة املا�ضية‬ ‫بتخ�صي�ص مبالغ لالعمال الرئي�سية وال ننكر ان ذلك القانون �صدر‬ ‫ب�صورة م�ستعجلة على ان يكون قابال للتحوير والتبادل يف بع�ض‬ ‫مواده خا�صة االبنية والطرقات‪ .‬اقول بكل ا�سف ان الزراعة افل�ست‬ ‫يف بالدنا بالنظر لبعد مملكتنا عن اال��س��واق لقد و�ضعنا املاليني‬ ‫الن�شاءات الري ولكن ماذا نريد ان نعمل باملحا�صيل؟‪..‬‬ ‫ان �ن��ا يف ال��وق��ت احل��ا��ض��ر ع��اج��زون ع��ن ت�صريف م��ا ب��اي��دي�ن��ا من‬ ‫منتوجات ارا�ضينا فكيف بنا بعد امتام هذه امل�شروعات العظيمة؟ هل‬ ‫الق�صد ت�شكيل اهرامات من تلك املحا�صيل اخلام والتفرج عليه؟ماذا‬ ‫تكون فائدتنا منها اذا مل نتمكن من اخراجها اىل اال�سواق االجنبية‬ ‫واال�ستهالكهة يف الداخل على االقل؟ ما الفائدة من �صرف تلك املاليني‬ ‫قبل ان نهيء لها ا�سواقا ونحن م�ضطرون اىل جلب الكثري من حاجتنا‬ ‫من اخلارج؟‬ ‫اعتقد انه من ال�ضروري اعادة النظر من جديد يف موقفنا االقت�صادي‬ ‫نرى جرياننا االتراك وااليرانيني باذلني اق�صى جهودهم لال�ستغناء‬ ‫عن املنتوجات االجنبية كم هي العقبات التي و�ضعوها ملنع دخول‬ ‫املنتوجات االجنبية وك��م هي العقبات التي و�ضعوها ملنع دخول‬ ‫االم��وال االجنبية بالدهم وكيف ال يبالون ب�صرف االم��وال الطائلة‬ ‫الن�شاء املعامل ل�سد حاجاتهم‪ .‬علينا ان نقلع عن ال�سيا�سة التي اتتنا‬ ‫عن �سبيل تقليد االمم املت�شبثة وعلينا ان نعاون املت�شبثني من ابناء‬ ‫الوطن ب�صورة عملية فعالة وعلينا ان نعطي االنح�صارات البناء‬ ‫البالد اىل مدد معينة للذين فيهم روح الت�شبث واذا مل يظهر طالب او‬ ‫راغب الن�شاء عمل �صناعي ترى احلكومة انه مربح فعليها ان تقوم‬ ‫هي به ومن مالها اخلا�ص او مع ر�ؤو�س اموال وطنية اذا امكن واال‬ ‫فاجنبية او كالهما معا‪.‬‬ ‫على احلكومة ان ت�شكل دائرة خا�صة لدر�س جميع امل�شاريع ال�صناعية‬ ‫على اختالف انواعها كبرية كانت او �صغرية وتبد�أ ببناء االهم فاملهم‬ ‫تر�شد االه�ل�ين اىل كيفية الت�شبث باالعمال ال�صغرى وت�ق��وم هي‬ ‫باالعمال الكربى اذا تعذر القيام بها من قبل االهايل‪.‬‬ ‫انه ملن املحزن وامل�ضحك واملبكي معا ان نقوم بت�شييد ابنية �ضخمة‬ ‫مب���ص��اري��ف ب��اه�ظ��ة وط ��رق م�ع�ب��دة مب�لاي�ين ال��روب �ي��ات وال نن�سى‬ ‫االختال�سات وت�صرف ام��وال ه��ذه االم��ة امل�سكينة التي مل ت�شاهد‬ ‫معم ًال ي�صنع لنا �شيئ ًا من حاجاتها واين احب ان ارى معم ًال للزجاج‬ ‫بد ًال من ق�صر ملكي‪.‬‬ ‫مالمح من الكفاح العربي – الكردي‬ ‫يف العهدين العثماين وامللكي!‬ ‫حارب االكراد االطماع الفار�سية يف �شمال العراق يف عهد ا�سماعيل‬ ‫ال�صفوي وكذلك قاتلوا الغازي بايزيد الثاين العثماين‪ ...‬وامل�ؤ�سف‬ ‫ان منطقة كرد�ستان اجلنوبية ا�صبحت يف ظ��ل ت�ن��ازع النفوذين‬ ‫الفار�سي والعثماين حمطة اقتتال التهد�أ وب�ؤرة للد�سائ�س‪.‬‬

‫ورغ��م حم��اوالت ام��راء االك��راد اب��ان ال�صراع العثماين – الفار�سي‬ ‫بتجنب ويالت احلروب وعدم االهتمام بال�سلطان وال�شاه‪ ،‬غري ان‬ ‫موقع كرد�ستان حال دون حتقيق تلك الرغبات فعانى االكراد ب�سبب‬ ‫ذلك من االقتتال مما ا�ضطر‪ ،‬مث ًال �سليمان بن ماوند ان ي�ستويل على‬ ‫اردالن عام ‪ 1964‬واحتالله عدة مناطق كانت خا�ضعة باال�صل اىل‬ ‫�سيطرة ال�شاه الفار�سي مما اث��ار عليه حنق ال�شاه فاقتتال وتكبد‬ ‫الفر�س اربعني الف جندي ار�سلهم ال�شاه ملحاربة االكراد‪.‬‬ ‫ويقول (لونكريك) ان قبيلتي اجلاف والبلبا�س يف عهد ح�سن با�شا مل‬ ‫تذعنا للدولتني العثمانية والفار�سية‬ ‫ويف عام ‪ 1715‬قاتل البليا�سيون الكرد جيو�ش العثمانيني يف �شرق‬ ‫اربيل وبعد ثمانني عام ًا ا�شتبك البلبا�س يف قتال عنيف مع جند‬ ‫علي با�شا قرب اربيل اي�ض ًا و�سالت دماء كثرية للحفاظ على املناطق‬ ‫الكردية من ال�سيطرة االجنبية‪.‬‬ ‫كان االك��راد يقاتلون العثمانيون والفر�س ماداموا يتعر�ضون اىل‬ ‫اطماعهم با�ستمرار وك��ان��ت القبائل ال�ك��ردي��ة حت��ارب جتاوزاتهم‬ ‫عرب حقب خمتلفة‪ .‬ان دويلة راون��دوز حاربت االت��راك عام ‪1810‬‬ ‫وحتالفت مع البابانيني من اجل ك�سر �شوكة ال�سلطان الرتكي‪ ،‬ويف‬ ‫‪ 1833‬ظهر حممد االع��ور ال��ذي قام بفتوحاته حيث اخ�ضع بع�ض‬ ‫القبائل الكردية اىل �سيطرته ملواجهة العدو الرئي�س فخ�ضعت له‬ ‫ال�شريوان والربادو�ست وال�سورجية و�ضم اىل نفوذه دهوك وزاخو‬ ‫وعقرة و�سنجار واجزاء من املو�صل وجزيرة ابن عمر وهرد ن�صيبني‬ ‫وماردين وقد ا�ضطر عدوه الرتكي ان مينحه لقب (با�شا)!!‬ ‫و�شهدت ثالثينات واربعينات ال�ق��رن التا�سع ع�شر تغيريات يف‬ ‫كرد�ستان العراق وتركيا حيث تعاظمت قب�ضة االحتالل الرتكي يف‬ ‫مواجهة الت�سلل الفار�سي عرب االرا�ضي الكردية بينما عا�شت منطقة‬ ‫كرد�ستان العراقية �آالم��ا جمة يف اربعينيات القرن املذكور ب�سبب‬ ‫غزوات ال�شاه الفار�سي وقاتل اهايل ال�سليمانية املحاوالت الفار�سية‬ ‫الحتالل مدينتهم البا�سلة وكان االكراد – ح�سب تعبري لونكريك –‬ ‫يظهرون العزم يف مواجهة ال�سلطان وال�شاه مع ًا‪.‬‬ ‫ومل تقت�صر جهود االكراد العراقيني على الدفاع عن منطقة كرد�ستان‬ ‫ح�سب بل انقذت بغداد يف ف�ترة من الزمن من االحتالل ال�صفوي‬ ‫بف�ضل (ذو الفقار خان) الكردي امري كلهر الذي قاد االكراد اىل جنب‬ ‫قوات �سليمان القانوين املتوجهة النقاذ بغداد من ال�صفويني‪ ...‬ورغم‬ ‫امل�شاركة الفعلية المارة كلهر يف انقاذ بغداد وتعزيز اجلهد احلربي‬ ‫العثماين فلقد قلب االتراك ظهر املجن لالمري الكردي وجرت مذابح‬ ‫رهيبة يف �ضواحي ال�سليمانية وما جاورها من ارا�ضي امارتي كلهر‬ ‫واردالن �ضمن احلدود الفار�سية ب�سبب ال�صراع الفار�سي – الكردي‬ ‫وقت ذاك‪.‬‬ ‫لقد كانت معظم هزائم االكراد ال تعود اىل قوة عدوهم بل اىل ان�شغال‬ ‫االمراء االكراد يف مقاتلة الواحد �ضد االخر‪.‬‬ ‫وتروي مذكرات (م�أمون بك بن بيكه بك) تفا�صيل حمزنة من �صور‬ ‫مقاومة ام��ارة اردالن للحكم العثماين اجل��ائ��ر‪ .‬وم ��أم��ون ب��ك كتب‬ ‫مذكراته ابان جلو�س ال�سلطان مراد الثالث‬

‫ا�سرة امارة �شهرزور التي كان مركزها قلعة ظامل التي تقع يف اجلبال‬ ‫الوعرة على طريق كركوك – تربيز التي �شيدها بابا اردالن عام‬ ‫‪ 1168‬التي تقع يف وادي (زمل) او ظلم على بعد ‪ 9‬كم من ناحية خور‬ ‫مال التابعة لق�ضاء حلبجة‪.‬‬ ‫وكان م�صطفى با�شا جالن رئي�س اال�سرة الباجالنية وحاكم العزيزية‬ ‫وبدره يف العهد العثماين يقف دائم ًا اىل �صف املعار�ضني العثمانيني‬ ‫كما انه ثار �ضدهم عدة م��رات من اجل منح كرد�ستان حكم ًا ذاتي ًا‪.‬‬ ‫وورد يف التقرير ال��ذي اعدته دائ��رة اال�ستخبارات الربيطانية عن‬ ‫الع�شائر العراقية وب�ضمنها الع�شائر الكردية معلومات مف�صلة عن‬ ‫رجال االكراد البارزين يف العهد العثماين وهي بذلك كانت قد هي�أت‬ ‫م�سبق ًا ل�ضباطها واداراتها ت�صور ًا وحقائق عن الواقع الع�شائري يف‬ ‫كرد�ستان العراقية ‪ .‬وجاء يف تقرير اال�ستخبارات الربيطانية‪ :‬ان‬ ‫احمد با�شا الباجالين قاتل نادر �شاه يف باتاق‪ .‬وان ع�شرية الهماوند‬ ‫التي‬ ‫التا�سع ع�شر اىل بازيان اوقع بها االتراك يف كمني ونفوا ن�صفها اىل‬ ‫مدينة طرابل�س يف ليبيا ونفوا الن�صف االخر اىل ادنه يف تركيا لكن‬ ‫الهماوند ا�ستطاعوا العودة اىل ديارهم وو�صلوا بازيان يف ‪ 1896‬اي‬ ‫بعد ‪� 7‬سنوات من النفي‪ .‬وتعد عودة الهماوند بزوجاتهم واطفالهم من‬ ‫�شمال افريقيا من اروع املالحم واكربها يف تاريخ الكرد الع�شائري‪.‬‬ ‫ويذكر ان الهماوند خططوا مل�سرية العودة تخطيط ًا فريد ًا‪ .‬فمن اجل‬ ‫ان ال يكت�شف االت��راك امرهم ا�ستبدلوا مالب�سهم القومية باملالب�س‬ ‫العربية وباعوا خيولهم وا�شرتوا باثمانها افرا�سا عربية ا�صيلة‬

‫انه ملن املحزن واملضحك واملبكي‬ ‫معا اني لم اشاهد معم ً‬ ‫ال يصنع‬ ‫لنا شيئاً من احتياجاتنا‬ ‫وهي التي يف�ضل العرب ركوبها وبكثري من العناء وال�صرب واملثابرة‬ ‫متكنوا من العودة اىل وطنهم االم واعقبت عودة املوجة االوىل من‬ ‫ليبيا عودة املوجة الثانية من الهماوند املنفيني يف ادنه‪.‬‬ ‫يف م�ؤمتر باري�س لل�سالم حتدد م�صري االمرباطورية العثمانية بعد‬ ‫هزميتها يف احلرب العاملية االوىل (وكانت هذه هي تو�صية ويل�سون‬ ‫ولويد جورج وكليمن�صو واور الندو باعادة توزيع ارا�ضي ال�شرق‬ ‫االو�سط التي ادت اىل معاهدة �سيفر التي وقعت عليها تركيا عام ‪1920‬‬ ‫وتخلت مبقت�ضاها عن مواقعها االمربيالية لتكتفي بالق�سطنطينية‬ ‫يف اوربا وبه�ضبة االنا�ضول يف ا�سيا‪ .‬يف هذه اللوحة الف�سيف�سائية‬ ‫الكبرية التي تتكون من �شعوب يلتقي فيها البدوي املتنقل بالفالح‬ ‫و�سكان اجلبال ب�سكان املدن وال�سنة وال�شيعة والدروز بالعلويني‪،‬‬ ‫اعمل الغرب �سكينه وقام بالتقطيع والتق�سيم ح�سب م�صاحله وانتهى‬ ‫اىل �شرق او�سط يحمل يف طياته امكانية لبلقنة‪.‬‬

‫تاريخ العراق السياسي املعاصر‬

‫الحلقة‬ ‫الرابعة والثمانون‬

‫�ش ّكل الربيطانيون العراق يف عام ‪1921‬على عجل و�أ�س�سوا ملكية يف‬ ‫الواليات الثالث املتباينة التي كانت تخ�ضع للأمرباطورية العثمانية‬ ‫الدكتور عديد دوي�شا‬ ‫ترجمة ‪ :‬م�صطفى نعمان �أحمد‬ ‫مل يقم االمريكيون بذلك مبفردهم؛ فثمة عن�صر حموري‬ ‫يف النجاح الظاهر لالندفاع الهجومي متثل يف التغيري‬ ‫الدراماتيكي لوالء الع�شائر يف حمافظتي االنبار ودياىل‪،‬‬ ‫فعلى �إمتداد اربع �سنوات جتاوز املعتقد املتزمت الذي‬ ‫يعتنقه تنظيم القاعدة وممار�سات هذا التنظيم حدودها‬ ‫كثري ًا �إىل حد �أزعج ال�سكان الع�شائريني يف املحافظات‬ ‫ال�س ّنية‪ .‬وكانت الع�شائر قد عانت معاناة كبرية‬ ‫واملدن ُ‬ ‫من ال�ضائقة املالية �أي�ض ًا‪ ،‬لأنَّ ن�شاطها االقت�صادي قد‬ ‫تقيد جراء املواجهة امل�سلحة بني تنظيم القاعدة والقوات‬ ‫االمريكية‪ .‬ولذا‪ ،‬فمن ُذ ربيع عام ‪ 2007‬ف�صاعد ًا‪� ،‬إختلفت‬ ‫ع�شائر االنبار ومن ثم ع�شائر دياىل مع تنظيم القاعدة‪.‬‬ ‫وقد �ش ّكلت الع�شائر‪ ،‬التي مولها االمريكيون و�سلحوها‬ ‫ودرب��وه��ا‪ ،‬جمال�س ال�صحوة التي �أدّت دور ًا حا�سم ًا‬ ‫يف ط��رد مقاتلي ال�ق��اع��دة م��ن حمافظاتهم وبلداتهم‪.‬‬ ‫ال�س ّنية يف‬ ‫وج��رى �إت�ب��اع ه��ذا االمن ��وذج يف الأح �ي��اء ُ‬ ‫وبنجاح ملمو�س‪ .‬ومتثلت النتيجة املح�سو�سة‬ ‫بغداد‬ ‫ٍ‬ ‫لقي‬ ‫يف �إنخفا�ض وتائر العنف‪ .‬ففي حزيران ‪َّ ،2007‬‬ ‫(‪ )1646‬مدني ًا م�صارعهم ولقي (‪ )101‬مقات ًال امريكياً‬ ‫حتوفهم يف بغداد‪ .‬وبعد �ستة �أ�شهر يف كانون الأول ‪،‬‬ ‫كان الرقم قد �إنخف�ض �إىل (‪ )481‬و(‪ ،)23‬على التوايل‪.‬‬ ‫وعلى الرغم من �إن ال�سيا�سيني العراقيني ي�ؤكدون يف‬ ‫جميع ت�صريحاتهم العامة على �إلتزامهم بامل�صاحلة ملا‬ ‫يف ذلك من خدمة للبالد‪ ،‬ف�أنهم �سيوا�صلون التنازع‪،‬‬ ‫حيث مل يُظهروا رغبة كبرية بالتو�صل �إىل ت�سوية‪،‬‬ ‫حيال م�سائل ح�سا�سة على �شاكلة التمثيل يف جمل�س‬ ‫ال� ��وزراء‪ ،‬وال�ق��وان�ين ال�ت��ي حتكم �إن�ت�خ��اب��ات جمال�س‬

‫املحافظات‪ ،‬واحلق بتوقيع العقود النفطية مع �شركات‬ ‫�أجنبية‪ .‬ويف جميع ه��ذه اخل�لاف��ات ك��ان��ت املخاوف‬ ‫العرقية والطائفية يف املقدمة‪ .‬وكان �أي�ض ًا ثمة قلق من‬ ‫�إن االعتماد االمريكي املتزايد على الع�شائر و�شيوخها‬ ‫�سيعزز بب�ساطة موقف الع�شائر يف البنية االجتماعية‬ ‫للبالد‪ ،‬و�إب��راز الرموز الع�شائرية �إىل �صدارة الوعي‬ ‫العراقي‪ ،‬وباملح�صلة‪ ،‬تدعيم الهوية الع�شائرية على‬ ‫ح�ساب الهوية الوطنية العراقية‪ .‬ويف كل ه��ذا‪ ،‬ف�أن‬ ‫االنف�صال املادي والفكري ملجموعات العراق الرئي�سة‬ ‫�سيتوا�صل بكامل قوته‪ ،‬وي�شتد يف كل يوم عابر‪.‬‬ ‫وثمة هوية عراقية مت�شظية‪ ،‬ي�ؤججها االط��ار العرقي‬ ‫والطائفي والع�شائري‪ ،‬لن ت�ؤثر يف مواقف ال�شعب‬ ‫وعالقاته وح�سب ‪ ،‬بل‪ ،‬وكما ر�أينا‪� ،‬ست�ؤثر يف الأداء‬ ‫احل �ك��وم��ي‪ .‬و��س�ت�ق��ع ال�ع�م�ل�ي��ة ال���س�ي��ا��س�ي��ة يف �شرك‬ ‫امليول والت�ضامنات التي تعود �إىل �أُطر ما قبل الدولة‬ ‫والهويات الفرعية التي كانت جد فاعلة بحيث ُتف�ضي‬

‫بو�صفه ع�ضو ًا �سيادياُ يف املجتمع ال��دويل‪ .‬وه��ي ال‬ ‫تتوقع بال�ضرورة تقطيع �أو�صاله �إىل عد ٍد من الأجزاء‬ ‫امل�ستقلة ‪ .‬غري انه ب�أمكاننا ان نطرح ال�س�ؤال �سواء �أكان‬ ‫ثمة عراق ي�شابه البلد الذي كان قائم ًا من ُذ م�ستهل ن�شوء‬ ‫امللكية فيه عام ‪� 1921‬إىل زوال النظام ال�صدامي يف‬ ‫عام ‪ 2003‬ـ وهو كيان �سيا�سي وحدته وحافظت على‬ ‫وحدته حكومة مركزية حازت على القدرة على فر�ض‬ ‫القانون والنظام‪ ،‬و�إخ�ضاع امليول االنق�سامية ملا قبل‬ ‫الدولة‪ ،‬و�إدارة الن�شاط االقت�صادي يف هذه البقعة من‬ ‫الأر�ض؟‬ ‫ويرتبط القلق حيال وحدة العراق بالتدهور التدريجي‬ ‫نحو ظاهر لهوية وطنية عراقية تعك�س هويات‬ ‫على ٍ‬ ‫عرقية وطائفية ملا قبل ال��دول��ة‪ .‬غري ان��ه‪ ،‬وكما ر�أينا‪،‬‬ ‫فان هذه الظاهرة تكاد ال تكون نادرة �أو حتى معا�صرة‪.‬‬ ‫فقد �ش ّكل الربيطانيون العراق يف عام ‪1921‬على عجل‬ ‫و�أ�س�سوا ملكية يف ال��والي��ات ال�ث�لاث املتباينة التي‬ ‫كانت تخ�ضع للأمرباطورية العثمانية البائدة‪ .‬وكانت‬ ‫االنق�سامات جد عميقة بحيث حني اراد الربيطانيون‬ ‫�إختيار حاكم للدولة اجلديدة‪� ،‬أدركوا عدم وجود مر�شح‬ ‫ان البالد العراقية‬ ‫حملي يحظى بدعم كافة �أط�ي��اف ال�شعب‪ .‬وح�ين قرر‬ ‫يف العشرينات ينقصها أهم‬ ‫الربيطانيون �إختيار الأم�ير في�صل احلجازي ليكون‬ ‫عنصر من عناصر الحياة‬ ‫�أول ملك للعراق ك��ان ه��ذا االختيار بالت�أكيد ينطوي‬ ‫على �أوج��ه متعددة‪ ،‬وثمة مقدار �ضئيل من ال�شك �أن‬ ‫األجتماعية وذلك هو الوحدة‬ ‫االنق�سامات العرقية والطائفية يف ال��دول��ة الوليدة‬ ‫الفكرية والدينية‬ ‫�ش ّكلت عام ًال مهم ًا‪ .‬وبعد �أثني ع�شر عام ًا من حكمه‪ ،‬مل‬ ‫ينفك امللك في�صل الأول يندب اخلالفات الوا�سعة يف‬ ‫�إىل طرح ال�س�ؤال الآت��ي‪ :‬هل يتمكن العراق من البقاء مملكته‪:‬ان البالد العراقية هي من جملة البلدان التي‬ ‫ينق�صها �أه��م عن�صر م��ن عنا�صر احل�ي��اة الأجتماعية‬ ‫كيان �سيا�سي موحد؟‬ ‫وذلك هو الوحدة الفكرية والدينية‪ ،‬فهي واحلالة هذه‬ ‫الف�صل الثاين ع�شر العــراق �إلــى �أيـــن ؟‬ ‫ان االجابة على ال�س�ؤال املتعلق بامكانية ت�شظي منق�سمة على نف�سها‪ ...‬العراق مملكة حتكمها حكومة‬ ‫العراق لن تكون حمددة بتوقع ال��زوال الكامل للعراق عربية ُ�س ّنية م�ؤ�س�سة على �أنقا�ض احلكم العثماين‪،‬‬

‫وهذه احلكومة حتكم ق�سم ًا كردي ًا �أكرثيته جاهلة بينه‬ ‫�أ�شخا�ص ذوو مطامع �شخ�صية ي�سوقونه للتخلي عنها‬ ‫ب��دع��وى �أن�ه��ا لي�ست م��ن عن�صرهم‪ .‬واك�ثري��ة �شيعية‬ ‫جاهلة منت�سبة عن�صري ًا �إىل نف�س احلكومة �إال �أن‬ ‫(ال�س ّني)‬ ‫اال�ضطهادات التي كانت تلحقهم جراء احلكم ُ‬ ‫الرتكي‪ ...‬فتحت خندق ًا عميق ًا بني ال�شعب املنق�سم �إىل‬ ‫هذين املذهبني‪ .‬و�أنقل ما �سمعته ال��وف امل��رات من ان‬ ‫ال�ضرائب على ال�شيعي واملوت على ال�شيعي‪ ،‬واملنا�صب‬ ‫لل�س ّني‪ ...‬وف�ض ًال عن ذلك‪ ،‬ثمة �إطارع�شائري‪ ،‬زيادة على‬ ‫ُ‬ ‫الت�أثري ال��ذي ميار�سه ال�شيوخ على رج��ال ع�شائرهم‪،‬‬ ‫واخل�شية من ان [ هذا النفوذ] �سيت�ضاءل يف مواجهة‬ ‫�سلطة حكومية مرت�سخة‪. )2(...‬‬ ‫�سيا�سات الدولة‬ ‫�إن االخ�ت�لاف ب�ين ع��ام ‪ 1933‬وع��ام ‪ 2003‬وم��ا بعده‬ ‫مل يكن يتمحور ك�ث�ير ًا يف البنية املجتمعية العرقية‬ ‫والطائفية والع�شائرية‪ ،‬بل يف ال�سيا�سات التي تبنتها‬ ‫النخب احلاكمة‪ ،‬ف�ض ًال عن االنطباعات التي تولدت لدى‬ ‫ال�سكان يف ما يتعلق بهذه ال�سيا�سات‪ .‬وب�صرف النظر‬ ‫عن االن�شقاقات يف البالد‪ ،‬التي كانت يف حقيقة الأمر‬ ‫�أعمق يف العقد الأول من عمر الدولة عما هي عليه يف‬ ‫فرتة ما بعد ‪ ،2003‬كانت حكومة في�صل ملتزمة بفكرة‬ ‫ب�ل��ورة دول��ة وط�ن�ي��ة‪ ،‬وعملت على ت�صنيف الهويات‬ ‫املجتمعية �ضمن �إطار هوية عراقية جامعة‪ .‬وكان �ساطع‬ ‫احل�صري‪ ،‬وهو من املتمتعني برعاية في�صل وحمايته‬ ‫وي�شغل من�صب مدير املعارف العام يف العراق‪ ،‬الرجل‬ ‫الذي قاد هذا امل�شروع‪ .‬ومن موقعه �أوجد احل�صري وعدد‬ ‫من اتباعه امللتزمني بنهجه ت�أثري ًا عميق ًا على التوجهات‬ ‫التعليمية والثقافية للبالد‪ ،‬وال�سيما يف �سنوات تكوين‬ ‫البلد الع�صيبة‪ .‬فقد ن�شروا وجهات نظرهم بخ�صو�ص‬ ‫بناء الأُمة عرب �سيا�سة تعليمية حثيثة‪ ،‬على �شاكلة علمنة‬ ‫مناهج املدار�س والكليات‪ ،‬وغر�س الأفكار القومية فيها‪.‬‬


‫| أخبار محلية | ‪3‬‬

‫الأربعاء املوافق ‪ 1‬من اب ‪ 2018‬العدد ‪ 4107‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬ ‫‪Wednesday ,1 August. 2018 No. 4107 Year 15‬‬

‫أبدت استعدادها لتلبية مطالبهم‬

‫همسات‬

‫لندن تدعو اىل التحقيق با�ستخدام‬ ‫القوة املفرطة �ضد املتظاهرين يف العراق‬ ‫بغداد‪ -‬متابعة امل�شرق‪:‬‬ ‫د َع��ا ال�سفري الربيطاين لدى العراق جون ويلك�س‪ ،‬اىل حما�سبة‬ ‫م�ستخدمي ال�ق��وة املفرطة �ضد املتظاهرين‪ ،‬يف ح�ين قدم‬ ‫عر�ضا لتلبية مطالبهم‪ .‬وقال ال�سفري الربيطاين يف بيان‬ ‫�صحفي‪ :‬انه “كان هناك الكثري من اجلدل حول التظاهرات‬ ‫الأخرية يف العراق‪ ،‬ومطالب املتظاهرين‪ ،‬وكيف تعاملت‬ ‫معها احلكومة‪ ،‬يف حني �أن حجم االحتجاجات و�شدتها قد‬ ‫ت�ضاءلت يف الوقت الراهن‪ ،‬ف�إن الق�ضايا التي تكمن وراءها ما‬ ‫زالت قائمة”‪ .‬مبينا ان “اململكة املتحدة �ستوا�صل دعم ال�سلطات العراقية‬ ‫للوفاء بوعودها لل�شعب العراقي‪ ،‬كما ان ال�شركات الربيطانية م�ستعدة‬ ‫الآن للعمل على حت�سني �إم��دادات املياه يف الب�صرة"‪ .‬و�أو�ضح ان “منظمة‬ ‫متويل ال�صادرات يف اململكة املتحدة جاهزة لدعم امل�شاريع يف جميع �أنحاء‬ ‫العراق وقد فعلت ذلك بالفعل لتح�سني �إمدادات الكهرباء”‪ .‬مبينا انه “يثري‬ ‫بانتظام مع حكومة العراق ا�ستعداد ال�شركات الربيطانية لل�شروع يف‬

‫بغداد‪ -‬متابعة امل�شرق ‪:‬‬ ‫�أع �ل �ن��تْ وزارة ال��داخ�ل�ي��ة‪ ،‬ام����س ال �ث�لاث��اء‪ ،‬ع��ن اع �ف��اء م��وظ�ف��ي البعثات‬ ‫الدبلوما�سية والقن�صلية ومنظمات ووكاالت االمم املتحدة التي تعمل يف‬ ‫العراق من الت�أمينات املالية "تذكرة ال�سفر"‪ .‬وقال املتحدث الر�سمي با�سم‬ ‫الوزارة اللواء �سعد معن‪" ،‬ان �أمرا �صدر من الوزارة �إىل مديرية الأحوال‬ ‫امل��دن�ي��ة واجل� ��وازات والإق��ام��ة ين�ص على �إع �ف��اء ك��اف��ة موظفي البعثات‬ ‫الدبلوما�سية والقن�صلية ومنظمات ووكاالت االمم املتحدة التي تعمل يف‬ ‫العراق من (الت�أمينات املالية �أو تذكرة ال�سفر) املن�صو�ص عليها يف املادة (‬ ‫‪ / ١٨‬ثالثا ‪ /‬ب) من قانون �إقامة االجانب رقم (‪ )٧٦‬ل�سنة ‪ .”٢٠١٧‬وا�ضاف‬ ‫معن ان “هذا االم��ر ج��اء ك��ون املذكورين غري م�شمولني ب�أحكام القانون‬ ‫املذكور ا�ستنادا اىل �أحكام الفقرة (ب) من البند(ثالثا ) من امل��ادة(‪ )١‬منه‬ ‫التي ن�صت على ان ال ت�سري �أحكام هذا القانون على ‪ :‬ب‪ -‬ر�ؤ�ساء البعثات‬ ‫الدبلوما�سية والقن�صلية وموظفيها الر�سميني املعتمدين وغري املعتمدين‬ ‫ممن هم مب�س�ؤوليتهم فعال من �أفراد عائالتهم مع مراعاة مبد�أ املقابلة باملثل”‪.‬‬

‫دجلة و‪ 29‬منظمة مدنية وبيئية عراقية‬ ‫ودولية‪ ،‬يف وقت �سابق‪ ،‬بو�ضع اتفاقات‬ ‫حت��دد اال�ستخدام امل�شرتك ملياه حو�ض‬ ‫نهري دجلة والفرات بني العراق وايران‬ ‫وتركيا‪ ،‬فيما ك�شفت �أن العراق حتى الآن‬ ‫مل يخ�ض �أي ح��وار جاد مع تركيا ب�ش�أن‬ ‫�سد �ألي�سو وا�ضراره الكارثية على البالد‪.‬‬

‫الهجرة توزع ‪� 5‬آالف ح�صة من امل�ساعدات الغذائية للعائدين اىل تلعفر‬ ‫بغداد‪ -‬متابعة امل�شرق ‪:‬‬ ‫�أعلنتْ وزارة الهجرة واملهجرين‪ ،‬ام�س الثالثاء‪5 ،‬‬ ‫�آالف ح�صة من امل�ساعدات الغذائية بني الأ�سر العائدة‬ ‫اىل مناطق �سكناها الأ�صلية يف ق�ضاء تلعفر مبحافظة‬ ‫نينوى‪ .‬وذك��ر بيان ل�ل��وزارة ‪ :‬ان "وزارة الهجرة و‬ ‫املهجرين وزعت (‪� )5,000‬آالف ح�صة من امل�ساعدات‬

‫الغذائية بني الأ�سر العائدة اىل مناطق �سكناها الأ�صلية‬ ‫يف ق�ضاء تلعفر مبحافظة نينوى"‪ .‬وا�ضاف البيان ان‬ ‫"التوزيع يف ق�ضاء تلعفر �شمل العائدين اىل �أحياء‬ ‫(النداء ‪ -‬الطليعة الثالثة ‪ -‬العروبة الأوىل‪ -‬العروبة‬ ‫الثانية ‪ -‬املثنى الأوىل ‪ -‬املثنى الثانية ‪ -‬النور‪ -‬القلعة)‬ ‫بالتن�سيق مع احلكومة املحلية"‪ .‬وتابع انه "مت توزيع‬

‫الرافدين يطلق وجبة‬ ‫جديدة من �سلف املوظفني‬ ‫امل�شرق – علي املياحي‪:‬‬ ‫ُ‬ ‫�أعلنَ‬ ‫م�صرف الرافدين‪ ،‬ام�س‬ ‫ال �ث�لاث��اء‪ ،‬ع��ن �إط �ل�اق وجبة‬ ‫ج ��دي ��دة م ��ن ��س�ل�ف��ة موظفي‬ ‫دوائر الدولة التي تراوحت ما‬ ‫بني اخلم�سة والع�شرة ماليني‬ ‫دينار عن طريق ادوات الدفع‬ ‫االل � �ك �ت�روين‪ .‬وق� ��ال املكتب‬ ‫االعالمي للم�صرف‪� :‬إن��ه “مت‬ ‫�صرف دفعة جديدة من �سلف‬ ‫موظفي دوائ ��ر ال��دول��ة لنحو‬ ‫‪ 2657‬موظفا”‪ .‬و�أ�� �ض ��اف‬ ‫البيان‪� ،‬أن “�صرف تلك ال�سلفة‬ ‫مت عن طريق ابالغ املوظف عرب‬

‫�إر�ساله ر�سالة ن�صية تخطره‬ ‫مب�ن�ح��ه ال���س�ل�ف��ة‪ ،‬وذل� ��ك بعد‬ ‫ان ا�ستكمل كافة الإج ��راءات‬ ‫ال� �ق ��ان ��ون� �ي ��ة مل��ن��ح��ه اي ��اه ��ا‬ ‫و��ص��رف�ه��ا ع��ن ط��ري��ق �أدوات‬ ‫الدفع االلكرتوين والتي متت‬ ‫تعبئة الر�صيد امل��ايل اليها”‪.‬‬

‫و‪ ...‬بع َد �سحب يد وزير الكهرباء‪ ،‬هل �سيحل �أزمة الكهرباء؟‪.‬‬ ‫قبل الإجابة‪� ،‬أقول اين بحثت يف القامو�س القانوين عن معنى‬ ‫�سحب يد امل�س�ؤول فوجدت "ان �سحب اليد‪ ،‬هو منع املوظف‬ ‫جرب ًا من اال�ستمرار مبمار�سة �أعمال وظيفته ب�صورة م�ؤقتة‪ ،‬مع‬ ‫االحتفاظ ب�صلته الوظيفية"‪ .‬ومن هنا نفهم ان وزير الكهرباء‬ ‫قا�سم الفهداوي مل يزل وزير ًا �إال �أن " يده م�سحوبة" من توقيع‬ ‫�أي �أمر وزاري!‪.‬‬ ‫املهم‪ ،‬اكرر ال�س�ؤال‪ :‬هل �سحب يد وزير الكهرباء �سيحل �أزمة‬ ‫الكهرباء؟‪.‬‬ ‫ال‪ ،‬و�ألف ال!‪.‬‬ ‫وقبل ان ت�س�ألوا‪ :‬مل��اذا ال‪ ،‬و�أل��ف ال‪� .‬أدع��وك��م للتمعن يف هذه‬ ‫الأرقام التي �س�أذكرها يف هم�ساتي‪.‬‬ ‫قبل �أيام فقط "تباهت" وزارة الكهرباء ب�أن انتاجها و�صل اىل‬ ‫نحو ‪� 15‬ألف ميكاواط‪ ،‬وذلك طبعا بعد �صرف نحو ‪ 40‬مليار‬ ‫دوالر منذ العام ‪ 2003‬على الطاقة الكهربائية من دون ان متنح‬ ‫عباد الله كهرباء م�ستمرة طوال �ساعات اليوم‪ ،‬ومن هنا راحت‬ ‫وزارة الكهرباء "ت�ستورد" الكهرباء من دول اجل��وار �أحيان ًا‪،‬‬ ‫واحيان ًا �أخ��رى ت�ست�أجر بواخر لإنتاج الطاقة الكهربائية‪ ،‬من‬ ‫دون ان تفكر وزارة الكهرباء يوما بت�شييد حمطة توليد جديدة‬ ‫متنحنا على اقل تقدير ‪ 1000‬ميكاواط‪.‬‬ ‫وقبل �أن يتهمني البع�ض ب�أين مل ان�صف وزارة الكهرباء برغم‬ ‫عملها الد�ؤوب‪� ،‬أقول‪� :‬صحيح ان وزارة الكهرباء "ا�ستوردت "‬ ‫�أي�ضا حمطات كهربائية‪ ،‬لكن تلك املحطات تعمل بالغاز‪ ،‬الذي‬ ‫علينا �أي�ضا ا�سترياده‪� ،‬إذ اننا نحرق الغاز يف �آبارنا النفطية‬ ‫لنقوم با�سترياده من دول اجلوار من دون ان تفكر وزارة النفط‬ ‫با�ستثمار الغاز املحروق يوميا!‪.‬‬ ‫رمبا �سي�س�أل بع�ضكم‪� :‬أين هي الأرقام التي قلت ب�أن علينا التمعن‬ ‫فيها؟‪.‬‬ ‫�أق��ول‪ :‬قبل �أي��ام فقط مت افتتاح ‪ 3‬حمطات لتوليد الكهرباء يف‬ ‫م�صر‪،‬بطاقة ‪� 14‬ألف ميكاواط‪ ،‬اكرر ‪ 3‬حمطات بطاقة ‪� 14‬ألف‬ ‫ميكاواط ‪ ،‬والعراق �صرف �أكرث من ‪ 40‬مليار دوالر طوال ‪15‬‬ ‫عام ًا وانتاجه الآن فقط ‪� 15‬ألف ميكاواط‪� ،‬ألي�ست هذه مفارقة‬ ‫عجيبة؟!‪.‬‬ ‫لنكمل ذكر الأرق��ام ‪ ،‬و�أق��ول‪� :‬إن ت�شييد هذه املحطات امل�صرية‬ ‫العمالقة التي تع ّد االحدث يف العامل مت ت�شييدها خالل فرتة ‪18‬‬ ‫�شهرا فقط ‪ ،‬ولي�س كما قال احد م�س�ؤولينا املتنفذين ان ت�شييد‬ ‫حمطة توليد كهرباء جديدة ت�ستغرق �أربع �سنوات!‪.‬‬ ‫و�أي�ضا عمل يف حمطات كهرباء م�صر العمالقة نحو ‪� 20‬ألف‬ ‫مهند�س وفني وعامل م�صري‪� ،‬إىل جانب �شركة �سيمن�س الأملانية‬ ‫املتخ�ص�صة يف انتاج الكهرباء‪ ،‬ولي�س كما احل��ال عندنا يتم‬ ‫التعاقد مع �شركات وهمية تت�سلم ن�صف مبلغ العقد "لتتبخر"‬ ‫ال�شركة‪ ،‬لأنها‪ -‬كما قلنا‪ -‬وهمية‪ ،‬وهذا طبعا باالتفاق مع بع�ض‬ ‫م�س�ؤويل وزارة الكهرباء الفا�سدين!‪.‬‬ ‫وقبل ان �أختتم هم�ساتي �أق��ول‪ :‬ان حمطات الكهرباء امل�صرية‬ ‫�ستوفر نحو ‪ 1,3‬مليار دوالر �سنويا نتيجة التوفري يف ا�ستهالك‬ ‫الوقود‪.‬‬ ‫و�أخريا هاكم ملخ�ص هم�ساتي‪:‬‬ ‫م�صر بـ ‪ 8‬مليارات دوالر حت�صل على ‪ 14000‬ميكاواط مبدة‬ ‫‪� 18‬شهر!ّ‪.‬‬ ‫العراق بـ ‪ 40‬مليارا يح�صل على ‪ 15000‬ميكاواط مبدة ‪15‬‬ ‫�سنة‪.‬‬ ‫وم��ن هنا �أك��رر احل��ل‪ ،‬لي�س يف �سحب ي��د ال��وزي��ر‪ ،‬ب��ل بتنفيذ‬ ‫م�شروع كامل�شروع امل�صري!‪.‬‬

‫الداخلية تعفي موظفي البعثات‬ ‫الدبلوما�سية من "تذكرة ال�سفر"‬

‫ال�سيا�سيون ان�شغلوا باملحا�ص�صة ون�سوا �أزمة املياه‬ ‫بغداد‪ -‬متابعة امل�شرق ‪:‬‬ ‫النائب ال�سابق عن التحالف الوطني‬ ‫�أك َد‬ ‫ُ‬ ‫ا�سكندر وت ��وت‪ ،‬ان احلكومة العراقية‬ ‫ان �� �ش �غ �ل��ت خ�ل��ال ال�����س��ن��وات املا�ضية‬ ‫باملحا�ص�صة‪ ،‬ومل تهتم بالواقع املائي يف‬ ‫البالد‪ .‬وقال وتوت‪ :‬ان "احلكومة العراقية‬ ‫ان�شغلت بال�سيا�سة واملنافع ال�شخ�صية‬ ‫ومل ت �ع��ر �أي �أه �م �ي��ة ل �ل �م �ي��اه وان�شاء‬ ‫ال�سدود"‪ .‬و�أ� �ض��اف‪ ،‬ان "تركيا حتاول‬ ‫ا�ستغالل املياه واجبار العراق وال�ضغط‬ ‫على احلكومة العراقية منذ ‪ ."2003‬مبينا‬ ‫ان "احلكومة عليها اال� �س��راع مبعاجلة‬ ‫ق���ض��اي��ا ت�ن�ظ�ي��م ال� ��ري وت �غ �ي�ير �سيا�سة‬ ‫العراق املائية"‪ .‬واعلن اجلهاز املركزي‬

‫حسين عمران‬

‫م�شاريع من �ش�أنها �أن توفر البنية التحتية واخلدمات والوظائف لل�شعب‬ ‫العراقي”‪ .‬واع��رب ويلك�س عن “امله يف م�ساعدة ال�ضغط ال�شعبي يف‬ ‫التغلب على الت�أخريات البريوقراطية التي نراها جميعنا حمبطة”‪ .‬م�ؤكدا‬ ‫“دعم اململكة املتحدة احلق يف االحتجاج ال�سلمي �إ�ضافة �إىل االعرتاف‬ ‫مب�س�ؤولية احلكومة عن �ضمان القانون والنظام”‪ .‬دعا ويلك�س اىل “فتح‬ ‫حتقيق ب�ش�أن امل��زاع��م ح��ول ا�ستخدام ال�ق��وة املفرطة يف �أم��اك��ن معينة‪،‬‬ ‫وحما�سبة اجلناة”‪ .‬و�أكد انه “لي�س لدى العراق و�شعبه وحكومته م�ؤيد‬ ‫�أو �شريك �أف�ضل من اململكة املتحدة"‪ .‬الفتا اىل ان “بالده على ا�ستعداد‬ ‫للتحرك ب�سرعة لدعم احلكومة العراقية للم�ساعدة يف ت�صحيح الأخطاء‬ ‫الكثرية التي �أبرزها املتظاهرون و�ضمان متتع ال�شعب العراقي مبزايا ثروة‬ ‫بالدهم والدعم الوا�سع النطاق يف املجتمع الدويل”‪ .‬ودعا ويلك�س “جميع‬ ‫ال�سيا�سيني الذين ي�شكلون احلكومة املقبلة �إىل اال�ستجابة لر�سالة ال�شعب‬ ‫والرتكيز على تلبية احتياجاتهم‪ ،‬مبا يف ذلك �إقامة �شراكات �أك�ثر فعالية‬ ‫مع اململكة املتحدة والدول الأخرى الراغبة يف التعجيل ب�إعادة الإعمار"‪.‬‬

‫نائب سابق عن التحالف الوطني‬ ‫للإح�صاء‪ ،‬ان الإي��رادات ال�سنوية لنهري‬ ‫دجلة وال�ف��رات بلغت اك�ثر من ‪ 40‬مليار‬ ‫م‪ 3‬خالل عام ‪ .2017‬وذكر تقرير للجهاز‬ ‫‪� :‬إن "الإيرادات ال�سنوية لنهري دجلة‬ ‫وال �ف��رات بلغت ‪ 40.53‬مليار م‪ 3‬خالل‬ ‫ع��ام ‪ ،"2017‬مبينا ان "هذه الإي ��رادات‬ ‫انخف�ضت عن العام الذي �سبقه التي بلغت‬ ‫‪ 54.75‬مليار م‪."3‬و�أ�ضاف ان "الإيرادات‬ ‫ال�سنوية لنهر دجلة بلغت ‪ 13.81‬مليار‬ ‫م‪ ، 3‬يف حني بلغت الإي ��رادات ال�سنوية‬ ‫ل��رواف��ده ‪ 13.56‬مليار م‪ ،"3‬م�شريا اىل‬ ‫ان "جمموع ه��ذه الكميات يف نهر دجلة‬ ‫وروافده بلغت ‪ 27.37‬مليار م‪ 3‬وبن�سبة‬ ‫تبلغ ‪ ."%67.5‬وطالبت جمعية حماة نهر‬

‫�أزمة الكهرباء‬ ‫ال حتل بـ"�سحب يد"!‬

‫(‪� )1,500‬ألف ح�صة من امل�ساعدات االغاثية بني الأ�سر‬ ‫النازحة ال�ساكنة يف جممع كرفانات النبي يون�س (عليه‬ ‫ال�سالم) بجانب الر�صافة من العا�صمة بغداد"‪ .‬وا�شار‬ ‫اىل ان "امل�ساعدات املوزعة يف العا�صمة بغداد ت�ضمنت‬ ‫�سالتغذائيةو�أخرى�صحيةومربداتهواءومفرو�شات‬ ‫�أر�ضية ف�ضال عن و�سادات و�أفر�شة عدد ‪ 2‬لكل عائلة"‪.‬‬

‫ا�ستئناف الر�صافة ت�صدق اعرتافات ع�صابة‬ ‫للخطف ت�ستدرج �ضحاياها عرب الفي�سبوك‬ ‫بغداد‪ -‬متابعة امل�شرق ‪:‬‬ ‫�صدّقت حمكمة التحقيق املركزية التابعة لرئا�سة ا�ستئناف‬ ‫الر�صافة‪ ،‬ام�س الثالثاء‪ ،‬اعرتافات ع�صابة م�س�ؤولة عن العديد‬ ‫من عمليات اخلطف يف العا�صمة عن طريق ا�ستدراج ال�ضحايا‬ ‫عرب مواقع التوا�صل االجتماعي‪ .‬وق��ال املتحدث الر�سمي‬ ‫ملجل�س الق�ضاء الأعلى عبد ال�ستار بريقدار ‪� :‬إن “حمكمة‬

‫التحقيق املركزية املتخ�ص�صة بنظر ق�ضايا الإرهاب واجلرمية‬ ‫املنظمة �صدّقت �أقوال ع�صابة تتكون من امر�أة وثالثة متهمني‬ ‫�آخرين ارتكبوا جمموعة من جرائم اخلطف يف العا�صمة”‪.‬‬ ‫و�أ�ضاف بريقدار �أنه “مت �إلقاء القب�ض على الع�صابة و حترير‬ ‫جمموعة من املخطوفني‪ ،‬م�شري ًا �إىل �أن “الع�صابة ا�ستدرجت‬ ‫�ضحاياها م��ن خ�لال �إق��ام��ة عالقة معهم ع�بر الفي�سبوك”‪.‬‬

‫نسبة الفقر يف املحافظة تجاوزت ‪% 60‬‬

‫جمل�س املثنى يتهم املالية بتعطيل �إطالق ثالث �آالف درجة وظيفية للمحافظة‬ ‫ال�سماوة ‪-‬متابعة امل�شرق‪:‬‬ ‫اته َم جمل�س حمافظة املثنى‪ ،‬مدير عام دائرة املوازنة يف وزارة املالية‬ ‫طيف �سامي حممد بتعطيل �إطالق �أكرث من ‪� 3‬أالف درجة وظيفية من‬ ‫ا�ستحقاق املحافظة يف ‪ .2018‬وقال ع�ضو املجل�س عمار الغريب ‪� :‬إن‬ ‫“هناك �أكرث من ثالثة االف درجة وظيفية من ا�ستحقاق حمافظة املثنى‬ ‫�ضمن احل��ذف واال�ستحداث مب��وازن��ة ‪ .”2018‬و�أ��ض��اف ان “هذه‬ ‫الدرجات مل تطلق ب�سبب مدير عام دائ��رة املوازنة يف وزارة املالية‬ ‫طيف �سامي التي منعت �إطالقها برغم حاجة املحافظ املا�سة لها”‪.‬‬ ‫و�أو�ضح "ان هناك �أم��واال طائلة بذمة املحافظة للمقاولني املنفذين‬ ‫للم�شاريع مل ت�صرف لهم ب�سبب تعطيل �صرفها من قبل طيف �سامي”‪.‬‬ ‫يف �سياق قريب ك�شف النائب ال�سابق عن حمافظة املثنى عبدالعزيز‬ ‫الظاملي ام�س االول االثنني عن جتاوز ن�سبة الفقر يف املحافظة �أكرث‬ ‫من ‪ %٦٠‬بالن�سبة لعدد ال�سكان‪ .‬وق��ال الظاملي ‪� :‬إن “�أهايل املثنى‬

‫يفتقرون لأب�سط مقومات العي�ش نتيجة املحا�ص�صة ال�سيا�سية التي‬ ‫عاثت ف�ساد ًا داخ��ل املحافظة”‪ .‬الفتا اىل ان “املثنى تعد م��ن �أفقر‬ ‫املحافظات نتيجة ال�سيا�سات اخلاطئة يف توزيع الرثوات واملنا�صب‬ ‫الإدارية واخلدمية”‪ .‬و�أ�ضاف ان “هناك مطالبات �شعبية ب�سحب يد‬ ‫عدد من امل�س�ؤولني التنفيذيني ب�سبب التلك�ؤ احلا�صل يف دوائرهم‬ ‫وع��دم القيام بواجباتهم على �أمت وجه”‪ .‬وحمل الظاملي احلكومة‬ ‫االحتادية م�س�ؤولية "عدم حما�سبة الفا�سدين و�إحالتهم اىل الق�ضاء"‪.‬‬ ‫مبين ًا �أن ” ‪ %60‬من اهايل املثنى حتت خط الفقر يف الوقت احلايل‬ ‫نتيجة تردي الزراعة التي يعتمدون عليها بعد تراجع م�ستويات مياه‬ ‫ال�سقي”‪ .‬ومنذ يوم �أم�س ن�صب املتظاهرون يف حمافظة ال�سماوة خيم‬ ‫االعت�صام بعد �شهر كامل من التظاهرات �ضد الف�ساد وتلك�ؤ اخلدمات‬ ‫يف املحافظة‪ .‬اىل ذلك اكد ع�ضو جمل�س حمافظة املثنى‪ ،‬عمار �آل غريب‪،‬‬ ‫ام�س الثالثاء‪ ،‬ان مكتب رئي�س جمل�س ال��وزراء عندما اختار وفدا‬

‫للقاء العبادي مل يعلم ال�سلطتني الرقابية والت�شريعية يف املحافظة‪.‬‬ ‫مبينا ان اعت�صامات املثنى مرتبطة مبدى ا�ستجابة احلكومة املركزية‬ ‫ملطالب املحافظة‪ .‬وقال �آل غريب‪ :‬ان "مكتب رئي�س جمل�س الوزراء‪،‬‬ ‫عندما اختار وفد ًا من املحافظة للقاء العبادي‪ ،‬مل مي ّر اطالقا بال�سلطتني‬ ‫الت�شريعية والرقابية ملجل�س املحافظة وذهب الوفد من دون علمنا به‬ ‫وبامللفات التي يحملها"‪ .‬وتابع ان "اعت�صامات املثنى ترتبط مبدى‬ ‫ا�ستجابة احلكومة املركزية ملطالب املتظاهرين من توفري اخلدمات‬ ‫وفر�ص العمل لل�شباب"‪ .‬الفتا اىل "ان ت�أخر اال�ستجابة لهذه املطالب‬ ‫يطيل من عمر االعت�صامات"‪ .‬ي�شار اىل ان وفدا ع�شائريا من حمافظة‬ ‫املثنى التقى رئي�س الوزراء حيدر العبادي يوم اجلمعة املا�ضي لبحث‬ ‫احتياجات املحافظة وق�ضية التظاهرات التي �شهدتها مناطق املثنى‬ ‫للمطالبة بتوفري اخلدمات والدرجات الوظيفية ف�ضال عن امل�شاريع‬ ‫املتوقفة وا�ستحقاقات املزارعني الذين ت�أثرت �أرا�ضيهم ب�شحة املياه"‪.‬‬


‫‪2‬‬

‫االربعاء املوافق ‪ 1‬من �آب ‪ 2018‬العدد ‪ 4107‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬

‫تقارير وأخبار‬

‫‪Wednesday, 1 August. 2018 No. 4107 Year15‬‬

‫خالل الثالثة أشهر الماضية‬

‫م�ست�شفى ال�شهيد ال�صدر ي�ستقبل اكرث من ‪� 165‬ألف مراجع ويجري ‪ 852‬عملية‬ ‫المشرق ‪/‬علي المياحي‪:‬‬

‫ا�ستقب َل م�ست�شفى ال�شهيد ال�صدر (قد�س)‬ ‫العام خالل الثالثة �أ�شهر املا�ضية �أكرث من‬ ‫مائة و�ستون �ألف مراجع و�إجراء (‪)852‬‬ ‫عملية جراحية ومبعدل زيادة خم�سة االف‬ ‫مراجع كل �شهر‪ .‬مدير امل�ست�شفى الدكتور‬ ‫فالح ح�سن العنبكي قال �أن عدد مراجعي‬ ‫العيادات اال�ست�شارية بلغ (‪،)108469‬‬ ‫وعدد مراجعي �شعبة الطوارئ (‪)51415‬‬ ‫مراجع ًا ‪� ،‬أما عدد مراجعي العيادة اخلارجية‬

‫اخلافرة فبلغ (‪ )2890‬مراجعا‪ ،‬وبلغ عدد‬ ‫الراقدين يف رده��ات امل�ست�شفى املختلفة‬ ‫(‪ )3062‬مري�ض‪ .‬و�أ�ضاف �أن عدد جمموع‬ ‫العمليات اجلراحية مبختلف ا�صنافها بلغ‬ ‫(‪ )852‬عملية جراحية‪ .‬و�أ�شار �إىل اجلهود‬ ‫املتميزة ل�شعبة املخترب حيث بلغت جمموع‬ ‫الفحو�صات املختربية �أكرث من (‪)31903‬‬ ‫ف�ح���ص� ًا مل�خ�ت�ل��ف ال ��وح ��دات املختربية‪.‬‬ ‫وراجع ق�سم اال�شعة (‪ ،)21680‬وان عدد‬ ‫الفحو�صات جلهاز الرنني املغناطي�سي بلغ‬

‫(‪ )1793‬فح�صا‪ ،‬وجم�م��وع الفحو�صات‬ ‫جلهاز املفرا�س احل�ل��زوين هو ( ‪)2407‬‬ ‫فحو�صات‪� .‬أما الأق�سام ال�ساندة الأخرى‬ ‫ا�ستقبلت وح��دة تخطيط القلب (‪)3703‬‬ ‫مر�ضى‪ ،‬ووحدة ال�سونار (‪ )2895‬فح�صا‪،‬‬ ‫يف حني كان ن�صيب وحدة فح�ص الب�صر‬ ‫(‪ )4421‬مراجعا‪ .‬وك�شف �أن عدد مراجعي‬ ‫�شعبة العالج الطبيعي للأ�شهر املا�ضية‬ ‫جت��اوز الثالث �آالف مراجع خالل الفرتة‬ ‫املن�صرمة‪.‬‬

‫تجاوز خمسة مليارات دينار‬

‫وزير النفط ‪ :‬تطوير حقل النا�صرية العيادات الطبية ال�شعبية تقدم‬ ‫دعما ً‬ ‫ً‬ ‫النفطي باجلهد الوطني ورفع الطاقة‬ ‫ماليا جلميع الدوائر‬ ‫الإنتاجية اىل ‪� 200‬ألف برميل‬ ‫ال�صحية خالل العام احلايل‬ ‫المشرق‪ -‬علي صالح‪:‬‬

‫�أك�� َد وزي��ر النفط ق��درة و�إمكانية ال�شركات النفطية‬ ‫الوطنية على مواجهة التحديات الأمنية واالقت�صادية‬ ‫وال��ظ��روف الطبيعة وال�ع�م��ل ع�ل��ى ت�ط��وي��ر احلقول‬ ‫النفطية وزي��ادة االن�ت��اج منها‪ ،‬وبنفقات وكلف اقل‪.‬‬ ‫وق��ال وزي��ر النفط ج�ب��ار اللعيبي ان��ه وج��ه �شركات‬ ‫نفط ذي ق��ار واحل�ف��ر العراقية وامل���ش��اري��ع النفطية‬ ‫واجلهات ال�ساندة االخ��رى‪ ،‬بتطوير حقل النا�صرية‬ ‫النفطي مبحافظة ذي قار باجلهد الوطني‪ ،‬وان هيئة‬ ‫ال��ر�أى بالوزارة قد اتخذت قرارا بذلك خدمة لل�صالح‬ ‫ال�ع��ام‪ .‬و�أ��ض��اف اللعيبي‪ :‬ان ال ��وزارة و�ضعت خطة‬ ‫تطوير متكاملة لزيادة الطاقة الإنتاجية للحقل من ‪90‬‬ ‫�ألف برميل والو�صول بها اىل معدل ‪� 200‬ألف برميل‬ ‫باليوم خالل فرتة عام ‪ ،‬وذلك من خالل حفر ‪ 20‬بئرا‬ ‫جديدة‪ .‬و�أكد وزير النفط ان ال��وزارة خ�ص�صت مبلغ‬ ‫‪ 140‬مليون دوالر م��ن الإم�ك��ان�ي��ات املالية املتوفرة‬ ‫للوزارة لتنفيذ م�شاريع تطوير احلقل‪ ،‬وعدم حتميل‬ ‫امل��وازن��ة االحت��ادي��ة نفقات التطوير ب�سبب الظروف‬ ‫االقت�صادية‪.‬‬

‫موقع عسكري يكشف ‪:‬‬

‫العراق �سيت�سلم ‪ 300‬مركبة قتالية‬ ‫رو�سية من طراز ‪BMP-3‬‬

‫المشرق – خاص‪:‬‬

‫أعلنت دائرة العيادات الطبية ال�شعبية عن تقدميها الدعم‬ ‫� ْ‬ ‫امل��ادي للدوائر ال�صحية يف ب�غ��داد واملحافظات مببالغ‬ ‫جت ��اوزت اخلم�سة مليار دي�ن��ار م��ن �شهر ك��ان��ون الثاين‬ ‫من العام احل��ايل ولغاية الآن‪ ،‬وب�أمر مبا�شر من ال�سيدة‬ ‫وزي��رة ال�صحة والبيئة ال��دك�ت��ورة عديلة حمود ح�سني‬ ‫لتطوير اخلدمات املقدمة يف امل�ؤ�س�سات ال�صحية‪ .‬وقال‬ ‫املدير العام للدائرة الدكتور حازم عبد الرزاق اجلميلي �أن‬ ‫الدائرة قدمت دعم ًا مالي ًا لكافة الدوائر ال�صحية يف بغداد‬ ‫واملحافظات ومنها دوائ��ر مركز اال���وزارة‪ ،‬وق��د و�صلت‬ ‫امل�ب��ال��غ ال�ت��ي مت �صرفها م��ن ب��داي��ة ال�ع��ام احل��ايل ‪2018‬‬ ‫ولغاية ‪ 2018/7/16‬خم�سة م�ل�ي��ارات وم��ائ��ة وخم�سة‬ ‫وارب�ع�ين مليونا وث�لاث��ة وارب�ع�ين ال��ف دي�ن��ار‪ ،‬وه��ي من‬ ‫ح�صة وزارة ال�صحة من امل�شاريع اال�ستثمارية التي تعمل‬ ‫وفق قانون دائرة العيادات ال�شعبية رقم ‪ 89‬ل�سنة ‪1986‬‬ ‫املعدل‪ .‬و�أ�شار اىل ان هذا الدعم يقدم ب�أمر مبا�شر من قبل‬ ‫ال�سيدة وزي��رة ال�صحة والبيئة بهدف تطوير اخلدمات‬ ‫الطبية وتوفري االجهزة وامل�ستلزمات يف جميع م�ؤ�س�سات‬ ‫وزارة ال�صحة وتهيئة كافة املتطلبات ال�ضرورية ل�ضمان‬ ‫دمي��وم��ة العمل وت �ق��دمي الأف���ض��ل للمواطنني‪ .‬مبين ًا ان‬ ‫ال�صرف جاء ب�سبب قلة التخ�صي�صات املالية ملوازنة وزارة‬ ‫ال�صحة وم�ؤ�س�ساتها وه��ذا االج��راء د�أب��ت عليه ال�سيدة‬ ‫وزيرة ال�صحة والبيئة منذ ت�سنمها مهمات الوزارة لتوفري‬ ‫االحتياجات خا�صة ال�ضرورية منها‪.‬‬

‫��ش��ددتْ بعثة االمم املتحدة يف ال�ع��راق على‬ ‫�دة‬ ‫ت���ش�ك�ي��ل ح �ك��وم��ة ع��راق �ي��ة � �ش��ام �ل � ٍة وم� ��ؤي � ٍ‬ ‫مبطالب‬ ‫إ�صالح وتكون ق��ادر ًة على ال��وف� ِ�اء‬ ‫ِ‬ ‫لل ِ‬ ‫واال�ستجابة لتط ّلعاتهم ‪ .‬وذكر بيان‬ ‫املواطنني‬ ‫ِ‬

‫بحثت ال�شركة العامة لت�صنيع احلبوب‬ ‫ِ‬ ‫يف وزارة ال �ت �ج��ارة م �ع��اجل��ة بع�ض‬ ‫فقرات ال�شروط اجلزائية املرتتبة على‬ ‫خمالفات املطاحن يف بنود عقد انتاج‬ ‫الطحني و�آلية ا�ستيفاء املبالغ املرتتبة‬ ‫على املطاحن املخالفة‪ .‬ه��ذا م��ا �أ�شار‬ ‫�إليه بيان املكتب االعالمي للوزارة نق ًال‬ ‫عن املدير العام لل�شركة املهند�س جا�سم‬ ‫العامري خالل تر�ؤ�سه اجلل�سة ال�سابعة‬

‫المشرق‪ -‬خاص‪:‬‬

‫�أعلنتْ �شركة زين العراق‪� ،‬إح��دى �شركات‬ ‫جمموعة زين الرائدة يف خدمات االت�صاالت‬ ‫والبيانات املتنقلة يف منطقة ال�شرق الأو�سط‬ ‫و�شمال �إفريقيا‪ ،‬عن �إطالق باقات التجوال‬ ‫الدويل اليومية والأ�سبوعية �ضمن عرو�ض‬ ‫خم�ص�صة للحجاج العراقيني من زوار بيت‬ ‫ّ‬ ‫الله احل��رام ال �سيما خ�لال منا�سك احلج‬ ‫وعيد اال�ضحى املبارك‪ ،‬لإبقاء م�شرتكيها‬ ‫على توا�صلٍ دائ��م مع عوائلهم و�أحبائهم‬ ‫و�أ�صدقائهم �أثناء ت�أديتهم منا�سك احلج‪.‬‬ ‫وت�شمل الباقات اخلطوط املدفوعة م�سبق ًا‬ ‫وخ �ط��وط ال �ف��ات��ورة ال��ذي��ن ل��دي�ه��م خدمة‬ ‫التجوال مفعلة وتت�ض ّمن دقائق االت�صال‬ ‫اىل العراق وخدمة االنرتنت‪ ،‬خالل جتوالهم‬ ‫يف اململكة العربية ال�سعودية وا�ستعمالهم‬ ‫ل�شبكة زين ال�سعودية �أو‪� STC‬أثناء مو�سم‬ ‫احلج وب�أ�سعار تناف�سية‪ .‬وحول املو�ضوع‬ ‫ذك��ر رئي�س االدارة التجارية ل�شركة زين‬ ‫العراق ال�سيد حممد �سمري‪« :‬ت�أتي باقات‬ ‫احل ��ج ال �ي��وم يف �إط� ��ار ال �ت��زام �ن��ا ب�إبقاء‬ ‫م�شرتكينا على توا�صل ف ّعال مع عوائلهم‬ ‫طوال �أيام �سفرهم �إىل مكة املك ّرمة و�أدائهم‬ ‫ملنا�سك احلج وعيد اال�ضحى املبارك‪ ،‬بف�ضل‬ ‫خ��دم��ات ال�ت�ج��وال ال ��دويل عالية اجل��ودة‬ ‫التي �ستتيح لهم �إجراء املكاملات وا�ستخدام‬ ‫الإنرتنت يف كافة الأوقات ب�سرعة و�سهولة‬ ‫من دون قلق وب�أ�سعار مم�ي��زة»‪ .‬وبف�ضل‬ ‫باقات التجوال �أثناء مو�سم احل��ج‪ ،‬ميكن‬

‫جلميع م�شرتكي زين العراق �أن ي�ستفيدوا‬ ‫م��ن ه��ذا التخفي�ضات و�سهولة التوا�صل‬ ‫وب��أ��س�ع��ار م�شجعة‪ ،‬حيث ي �ت��وزع عر�ض‬ ‫احلج على باقات يومية و�أ�سبوعية ت�شمل‬ ‫ثالثة خيارات هي‪:‬‬ ‫ال�ب��اق��ة اليومية وتت�ضمن ‪ 15‬دقيقة من‬ ‫امل�ك��امل��ات ل�شبكة زي��ن ال �ع��راق فقط بقيمة‬

‫وزير النقل الكابنت كاظم فنجان احلمامي توكد �ضرورة‬ ‫المشرق‪ -‬علي صالح‪:‬‬ ‫�أك�� َد امل��دي��ر ال�ع��ام لل�شركة العامة لل�سكك احل��دي��د العراق اال�سراع ب�إعادة اعمار مناطق ال�سكك املت�ضررة وتوفري‬ ‫املهند�س �سالم جرب �سلوم‪ ،‬خالل زيارة ميدانية ملحطة قطار اف�ضل اخلدمات اليها من نقل م�سافرين وب�ضائع‪ .‬وا�ضاف‬ ‫املو�صل املت�ضررة جراء االعمال االرهابية" بان توجيهات �سيادته خالل لقائه منت�سبي حمطة �سكك املو�صل‪ ،‬اهمية‬ ‫تكثيف االع�م��ال وازال ��ة االنقا�ض واملخلفات يف املحطة‬ ‫وت�أهيل خطوط ال�سكة يف كافة القطاعات التابعة للمو�صل‬ ‫من اجل ا�ستئناف العمل فيها وا�ستقبال جموع امل�سافرين‬ ‫على منت قطارات ال�سكك احلديد والتي توقفت لعدة �سنوات‬ ‫ب�سبب االعمال االرهابية من قبل ع�صابات داع�ش االجرامية‬ ‫انذاك‪ .‬وتعهد ال�سيد مدير عام ال�شركة بت�أمني الدعم املادي‬ ‫واملعنوي للمنطقة من خالل تاهيل االدارة اجلديدة واجناز‬ ‫االع �م��ال االخ��رى وك��ذل��ك عر�ض املحطة وف�ن��دق املو�صل‬ ‫لال�ستثمار وتكليف جمل�س املحافظة بتوفري امل�ساعدات‬ ‫واملنح بهدف اع��ادة احلياة للقطاعات املت�ضررة من اجل‬ ‫ان�سيابية �سري القطارات فيها واعمار اخلطوط واملباين‪.‬‬

‫لالمانة العامة ملجل�سي ال ��وزراء ان" االمني‬ ‫العام ملجل�س ال��وزراء مهدي العالق ا�ستقبل‬ ‫رئ�ي����س بعثة الأمم امل�ت�ح��دة يف ال �ع��راق يان‬ ‫كوبيت�ش "‪ ،‬م�ضيفا ج��رى خ�لال اللقاء تبادل‬ ‫الر�ؤى املتعلقة بالإ�صالحات احلكومية القادمة‬

‫التنمية والتقدّم االقت�صادي مبا‬ ‫و�سبل حتقيق‬ ‫ِ‬ ‫ي�ؤمن حتقيق اال�ستقرار يف العراق "‪ .‬ودعا‬ ‫الأمني العام خالل اللقاء كوبيت�ش للم�شاركة يف‬ ‫امل�ؤمتر اال�ستثماري واملزمع عقده يف منت�صف‬ ‫�آب ال �ق��ادم‪ .‬ويف �سياق منف�صل �أك��د الأم�ين‬ ‫العام بح�سب البيان حر�ص احلكومة العراقية‬ ‫على التعامل ب�إيجابية لال�ستجابة وب�شكل‬ ‫عاجل مع مطالب املحتجني‪ ،‬وجتلى ذل��ك من‬ ‫خالل حزمة الإج��راءات التي �أ�صدرها ال�سيد‬ ‫رئي�س الوزراء �أبرزها ت�شكيل اللجان اخلدمية‬ ‫والأمنية وحتديد احتياجات املحافظات من‬ ‫اخلدمات"‪ .‬م�شريا اىل "�ضرورة الإ�سراع‬ ‫ؤيدة‬ ‫بت�شكيل حكوم ٍة وطني ٍة‬ ‫جديدة �شامل ٍة وم� ٍ‬ ‫ٍ‬ ‫ِ‬ ‫ً‬ ‫مبطالب‬ ‫�اء‬ ‫�‬ ‫ف‬ ‫�و‬ ‫�‬ ‫ل‬ ‫ا‬ ‫على‬ ‫ة‬ ‫�ادر‬ ‫�‬ ‫ق‬ ‫وتكون‬ ‫إ�صالح‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫لل ِ‬ ‫ّ‬ ‫واال�ستجابة لتطلعاتهم يف تعزيز‬ ‫املواطنني‬ ‫ِ‬ ‫الأداء االقت�صادي وخلق فر�ص العمل وحت�سني‬ ‫اخل��دم��ات وحم��ارب��ة الف�ساد والعمل باجتاه‬ ‫حلول طويلة الأمد"‪.‬‬ ‫�إيجا ِد ٍ‬

‫منها‪ .‬من جانب �آخر لفت البيان اىل قيام‬ ‫املالكات الفنية مبناقلة غرابيل التنقية‬ ‫من ف��روع ال�شركة يف الأنبار ومي�سان‬ ‫و�أربيل اىل مطحنة ال��دورة احلكومية‬ ‫وذلك لتطوير كفاءة املطحنة وحت�سني‬ ‫الأن��ت��اج ك�م��ا ون��وع��ا ل �ك��ون الغرابيل‬ ‫ال �ق��دمي��ة الت�ع�م��ل ب��ال �ك �ف��اءة املطلوبة‬ ‫ب�سبب تقادمها‪ .‬ذاكر ًا انه مت تكليف ق�سم‬ ‫النقل والور�شة بعملية املناقلة بوا�سطة‬ ‫�أ�سطوله من �شاحنات ال�شركة‪.‬‬

‫زين العراق تطلق باقات التجوال الدويل مل�شرتكيها‬ ‫خالل �أدائهم منا�سك احلج وعيد الأ�ضحى املبارك‬

‫املدير العام لل�سكك‪ :‬حملة كبرية انطلقت لإعمارها وت�أهيلها للعمل‬

‫الأمم املتحدة ت�شدد على ت�شكيل حكومة عراقية قادرة على الإ�صالح‬ ‫بغداد‪ -‬متابعة المشرق‪:‬‬

‫المشرق ‪/‬علي المياحي‪:‬‬

‫ملجل�س االدارة‪ .‬و�أو� �ض��ح ال�ب�ي��ان �أن‬ ‫املجل�س ناق�ش مو�ضوع امكانية اعتماد‬ ‫معيار ال�ضوابط الفنية للمطاحن وفق‬ ‫التقييم الفني لعام ‪ 2012‬ب��دل تقييم‬ ‫�سنة ‪ 2009‬نتيجة املتغريات احلا�صلة‬ ‫مب�ع�ظ��م امل �ط��اح��ن و�أع� �م ��ال التحديث‬ ‫والتطوير ف�ضال عن مناق�شة مو�ضوع‬ ‫�أج� ��ور اخل��دم��ة وامل��وا� �ض �ي��ع الأخ ��رى‬ ‫امل��درج��ة على ج��دول الأع �م��ال و�إتخاذ‬ ‫القرارات والتو�صيات املنا�سبة �أزاء كل‬

‫خالل زيارته محطة قطار الموصل‬

‫بغداد‪ -‬متابعة المشرق ‪:‬‬

‫�أفا َد موقع “ديفين�س بلوق” الرو�سي‪ ،‬ام�س الثالثاء‪،‬‬ ‫ب ��أن العراق طلب ب�ضعة مئات من املركبات القتالية‬ ‫الرو�سية احلديثة من طراز(‪ ) 3-BMP‬املخ�ص�صة‬ ‫للم�شاة حيث �شوهدت عمليات ت�صنيعها يف املجمع‬ ‫الع�سكري ال��رو��س��ي “كورغامنا�شزود” يف منطقة‬ ‫ك��ورغ��ان‪ .‬وذك��ر امل��وق��ع ‪� :‬أن “املركبات اجل��دي��دة من‬ ‫ع��رب��ات امل���ش��اة وامل�م��وه��ة ب�ل��ون ال��رم��ال ق��د �شوهدت‬ ‫اث��ن��اء زي� ��ارة ال��وف��د ال��رو� �س��ي اىل جم �م��ع م�صانع‬ ‫(كورغامنا�شزود)”‪ .‬وا�ضاف �أن “العراق طلب ب�ضعة‬ ‫مئات من هذه املركبات املتطورة و�سيتم ت�سليم العراق‬ ‫نحو ‪ 300‬مركبة قتالية منها يف الفرتة ما بني اعوام‬ ‫‪ 2018‬اىل ‪ 2022‬مزودة بدروع ا�ضافية”‪ .‬وا�شار اىل‬ ‫�أن “مركبات امل�شاة القتالية من طراز(‪ ) 3-BMP‬تع ّد‬ ‫واح��دة من �أك�ثر املركبات القتالية مدججة بال�سالح‬ ‫يف اخلدمة‪ ،‬فهي م��زودة مبدفع ‪�2‬أ‪ 70‬عيار ‪ 100‬ملم‬ ‫و��ص��واري��خ موجهة م�ضادة للدبابات وث�لاث��ة مدافع‬ ‫ر�شا�شة بي كي تي وكلها مثبتة ب�شكل حموري يف برج‬ ‫املركبة”‪ .‬بينما مل ينوه املوقع عن مبلغ ال�صفقة او متى‬ ‫مت االتفاق على �شراء هذه املركبات‪.‬‬

‫التجارة ‪ :‬ت�صنيع احلبوب تبحث معاجلة فقرات ال�شروط اجلزائية‬ ‫بعقد انتاج الطحني و�آلية ا�ستيفاء املبالغ املرتتبة على املطاحن‬

‫حارس المدرسة ونجله‬

‫اعتقال املتورطني ب�سرقة‬ ‫رواتب مدر�سة اخلال�ص‬ ‫المشرق – قسم االخبار‪:‬‬

‫�أعلن قائد �شرطة حمافظة دياىل اللواء في�صل كاظم العبادي ام�س الثالثاء‪،‬‬ ‫�إعتقال املتورطني ب�سرقة رواتب مدر�سة يف ق�ضاء اخلال�ص �شمايل املحافظة‬ ‫بعد �أقل من ‪� 24‬ساعة من اجلرمية‪ .‬وقال العبادي يف بيان العالم ال�شرطة‬ ‫�إنه"فور ورود املعلومات عن �إقتحام مدر�سة �إعدادية يف ق�ضاء اخلال�ص‬ ‫و�سرقة رواتب كادرها‪ ،‬مت فتح حتقيق مو�سع وت�شكيل فريق �أمني ب�إ�شراف‬ ‫�شخ�صي من قبله لك�شف مالب�سات احلادث والو�صول اىل اجلناة"‪ .‬م�ضيفا‬ ‫�أن "الفريق الأمني جنح وبجهود �إ�ستثنائية من ك�شف مالب�سات اجلرمية‬ ‫والو�صول اىل اجلناة و�إعتقالهم وهما احلار�س وجنله بعد �أقل من ‪� 24‬ساعة‬ ‫على احلادثة"‪ .‬مبينا ‪� ،‬أن"احلار�س كان قد �سهل دخول جنله اىل املدر�سة من‬ ‫اجلهة اخللفية للمدر�سة"‪ .‬و�أكد العبادي �أنه"مت �إ�ستعادة الأموال امل�سروقة‬ ‫البالغة ‪ 85‬مليون دينار و�إحالة ال�سارقني للق�ضاء‪ ،‬فيما وجهنا بتكرمي املفرزة‬ ‫الأمنية التي تو�صلت اىل احلادث واعتقلت اجلناة"‪.‬الفتا اىل �أن"املدار�س‬ ‫واملن�ش�آت احلكومية ت�ؤمنها بالكامل القوات الأمنية"‪.‬‬

‫خم�سة �آالف دينار‬ ‫ال�ب��اق��ة اليومية ل�ل�أن�ترن��ت وت�شمل ‪100‬‬ ‫ميكابايت انرتنت بقيمة ‪ 2000‬دينار‪.‬‬ ‫الباقة الأ�سبوعية وتت�ضمن ‪ 500‬ميكابايت‬ ‫�إنرتنت بقيمة ‪� 10‬آالف دينار‪.‬‬ ‫�سافر م��رت��اح ال �ب��ال ‪ ..‬وي��ه ب��اق��ات احلج‬ ‫للتجوال‪.‬‬

‫بمتابعة من هيئة استثمار بغداد‬

‫توا�صل العمل يف ان�شاء جممع‬ ‫مدينة اليمامة ال�سكني‬

‫المشرق‪ -‬علي المياحي‪:‬‬

‫مبتاب َعة م��ن املهند�س �شاكر ال��زام�ل��ي رئي�س هيئة‬ ‫ا�ستثمار بغداد يتوا�صل العمل يف ان�شاء جممع مدينة‬ ‫اليمامة ال�سكني الواقع يف حي العدل بجوار اال�سواق‬ ‫امل��رك��زي��ة حل��ي ال �ع��دل‪ .‬و�أك� ��د رئ�ي����س الهيئة �أهمية‬ ‫امل�شاريع اال�ستثمارية ال�سكنية ل�سد العجز احلا�صل‬ ‫يف هذا القطاع احليوي من �أجل توفري �سكن منا�سب‬ ‫جلميع العراقيني‪ .‬ويتوا�صل العمل برتكيب الزجاج‬ ‫لعمارات املرحلة االوىل ورب��ط الناقل الرئي�س ملياة‬ ‫ال�صرف ال�صحي واخل��ط الرئي�س للتيار الكهربائي‬ ‫ورب��ط الطريق باملنطقة املجاورة واملبا�شرة ب�إعمال‬ ‫فر�ش الطرق باال�سفلت داخل املجمع واكمال االنهاءات‬ ‫الداخلية وا�صبحت الآن ‪� 280‬شقة جاهزة للت�سليم‬ ‫‪ 100‎%‎‬وبانتظار جهود امانة بغداد بربط خط املجاري‬ ‫باخلط الرئي�س‪ .‬يتكون امل�شروع من ‪ 28‬عمارة �سكنية‬ ‫(‪ )7‬ع �م��ارات ب��واق��ع (‪ )10‬ط��واب��ق (‪ )9+G‬ن��وع ‪A‬‬ ‫و(‪ )13‬عمارة نوع (‪ )B‬و(‪ )8‬عمارات نوع (‪ )C‬بواقع‬ ‫(‪ )7‬طوابق (‪ )G+ 6‬وتكون الوحدات ال�سكنية موزعة‬ ‫لكل طابق (‪ )4‬وحدات �سيوفر امل�شروع كافة اخلدمات‪:‬‬ ‫م�صاعد‪ ،‬كهرباء على م��دار ‪� 24‬ساعة‪ ،‬غ��از انابيب‪،‬‬ ‫تكييف منف�صل لكل �شقة‪ ،‬حرا�سة امنية‪ ،‬باركات‪،‬‬ ‫مالعب اطفال وكبار‪ ،‬متنزهات‪ ،‬مول جتاري وا�سواق‪،‬‬ ‫مركز طبي ‪ ،‬خدمات تنظيف ورفع نفايات‪.‬‬


‫�سائرون‪ :‬و�ضعنا اللم�سات الأخرية‬ ‫لت�شكيل الكتلة الأكرب‬

‫العمل تك�شف ا�سباب ارتفاع البطالة يف العراق‬ ‫بغداد‪ -‬متابعة امل�شرق‪:‬‬ ‫ْ‬ ‫ك�شفت وزارة العمل وال�ش�ؤون االجتماعية‪ ،‬ام�س الثالثاء‪ ،‬عن اال�سباب التي ادت اىل‬ ‫ارتف��اع حجم البطالة يف العراق‪ .‬م�ؤكدة �أن هن��اك خطة طموحه من احلكومة للق�ضاء‬ ‫عل��ى هذه البطالة‪ .‬قال املتحدث الر�سمي با�سم ال��وزارة عمار منعم يف لقاء متلفز‪ :‬ان‬ ‫"الظروف التي مر بها العراق يف الفرتة ال�سابقة من حرب مفرو�ضة حرب عدوانية‪،‬‬ ‫اي�ض��ا انخفا�ض �أ�سعار النف��ط �أدى ب�شكل ملحوظ �إىل �إيق��اف امل�شاريع اال�ستثمارية"‪.‬‬ ‫مبين��ا �أن "هذا �أدى �إىل فقدان الكثري من فر�ص العمل لذلك حجم البطالة يف العراق‬ ‫يرتفع نوعا مع عن بقية الدول العربية"‪ .‬و�أ�ضاف منعم �إن "ا�ستخدام املوارد الطبيعية‬ ‫للتخفيف من الفقر واحلد من البطالة �إال �أن احلرب التي فر�ضت على العراق يف الفرتة‬ ‫ال�سابق��ة �أدت �إىل ارتفاعها م��رة �أخرى كما كانت يف ال�سابق"‪ .‬م�ش�يرا �إىل �أن "هناك‬ ‫خطة طموح ًا من احلكومة للق�ضاء على هذا"‪.‬‬ ‫تفا�صيل اخرى �ص ‪5‬‬

‫الأربعاء ‪ 1‬من اب ‪ 2018‬العدد ‪ 4107‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬

‫امل�شرق – ق�سم االخبار‪:‬‬ ‫ُ‬ ‫� َ‬ ‫حتالف �سائرون ام�س الثالثاء عن و�ضع اللم�سات الأخرية باجتاه ت�شكيل الكتلة‬ ‫أعل��ن‬ ‫الأكرب وت�سمية املر�شح لرئا�سة احلكومة‪ .‬وقال الناطق با�سم التحالف قحطان اجلبوري‬ ‫ان التحالف و�صل اىل تفاهمات ومعايري باجتاه ت�شكيل الكتلة الأكرب‪ ،‬قاطعا يف الوقت‬ ‫نف�س��ه �شوطا مهما على �صعيد اكمال الربنامج احلكوم��ي‪ .‬و�أ�ضاف اجلبوري ان حتالف‬ ‫�سائ��رون ومن منطلق كونه الفائ��ز االول يف االنتخابات كان ق��د وا�صل م�شاوراته مع‬ ‫خمتل��ف الكتل واالطراف ال�سيا�سية م��ن اجل اال�سراع يف ت�شكي��ل احلكومة بناء على‬ ‫دع��وة املرجعي��ة الر�شيدة وم��ا يتطلبه ذلك اوال م��ن حتديد مالمح الكتل��ة النيابية‬ ‫االك�بر التي تقع على عاتقه��ا مهمة تر�شيح رئي���س الوزراء املقب��ل‪ ،‬وطبقا لربنامج‬ ‫حكوم��ي ي�ستجي��ب لكل تطلع��ات املواط��ن العراقي يف البن��اء واال�ص�لاح والتغيري‪.‬‬

‫رئيس مجلس اإلدارة‬

‫د‪ .‬غاندي محمد عبد الكريم‬

‫يوميـــة دولية م�ستقلة‬

‫‪� 12‬صفحة‬ ‫القضاء األعلى يؤكد حق التظاهر بصورة سلمية‬

‫‪Wednesday 1 August. 2018 No. 4107 Year 15‬‬

‫التظاهرات �سجلت ‪ 14‬حالة وفاة و‪ 729‬م�صاب ًا‬

‫واعتقــال ‪� 871‬أطلــق �ســراح اغلبهــم‬

‫امل�شرق – خا�ص‪:‬‬ ‫يِف الوقت الذي متكنت فيه القوات الأمنية من ف�ض اعت�صام‬ ‫م�ت�ظ��اه��ري ال�ب���ص��رة‪� ،‬إال ان م�ت�ظ��اه��ري امل�ث�ن��ى وا�صلوا‬ ‫اعت�صامهم لليوم الثالث على ال�ت��وايل برغم و��ص��ول وفد‬ ‫ميثل رئا�سة ال��وزراء اىل املحافظة للتعرف على مطالبهم‪،‬‬ ‫يف ح�ين اك��د جمل�س الق�ضاء الأع �ل��ى ام����س ال�ث�لاث��اء‪ ،‬حق‬ ‫التظاهر ب�صورة �سلمية وعدم االعتداء على املمتلكات العامة‬ ‫واخلا�صة‪ .‬يف حني ك�شف رئي�س جمل�س مفو�ضية حقوق‬ ‫االن���س��ان ع��ن ع��دد ال�ضحايا واملعتقلني خ�لال التظاهرات‬ ‫ال�ت��ي عمت اغ�ل��ب حم��اف�ظ��ات ال�ع��راق‪.‬ف�ق��د متكنت القوات‬ ‫الأم�ن�ي��ة يف الب�صرة م��ن ف�ض خيمة اعت�صام امل �ئ��ات من‬ ‫املتظاهرين �أم��ام جمل�س حمافظة الب�صرة مطالبني ب�إقالة‬ ‫املديرين العامني يف حمافظة الب�صرة الذين م�ضت عليهم‬ ‫�سنوات يف اخلدمة‪،‬ا�ضافة ملحا�سبة الفا�سدين الذين �سرقوا‬ ‫امل��ال العام‪ .‬يف حني انتقد عدد منهم االح��زاب احلاكمة يف‬ ‫املحافظة‪ .‬معتربين انهم مل يحققوا لغاية اليوم �أي تغيري‬ ‫على م�ستوى واق ��ع اخل��دم��ات‪ ،‬مطالبني بتح�سني الوقع‬ ‫ال�صحي يف املحافظة‪.‬ويف الوقت الذي وا�صل فيه متظاهرو‬ ‫املثنى اعت�صامهم لليوم الثالث مطالبني ب�إقالة املحافظ وحل‬ ‫جمل�س املحافظة‪ ،‬و�صل وفد حكومي ميثل رئا�سة الوزراء‬

‫اىل املحافظة وعقد اجتماعا مع قائد عمليات الرافدين اللواء‬ ‫علي ابراهيم دبعون يف مقر قيادة �شرطة املحافظة‪ ،‬متهيدا‬ ‫للتفاو�ض مع وفد من املعت�صمني‪ .‬وق��ال م�صدر مطلع ان"‬ ‫الوفد الذي تر�أ�سته ممثلة رئي�س ال��وزراء ب�شرى املو�سوي‬ ‫التقى ب��وف��د م��ن املعت�صمني لال�ستماع للمطالب"‪ .‬ويف‬ ‫حمافظة الديوانية التقى رئي�س جمل�س مفو�ضية حقوق‬ ‫الإن�سان يف حمافظة الديوانية بعدد من املتظاهرين الذي‬ ‫تعر�ضوا لالعتقال للإطالع على مطالبهم‪ .‬وق��ال م�صدر ان‬ ‫املتظاهرين طالبوا بـ”وقف ت�صرفات القيادات االمنية بحق‬ ‫املتظاهرين وما يح�صل من جتاوزات عليهم”‪ .‬من جانبه قال‬ ‫رئي�س املفو�ضني للمتظاهرين‪� ،‬إنه “�سيتم ا�سقاط التهم بحق‬ ‫املتظاهرين والتنازل عنها يف كافة املحافظات بالتن�سيق مع‬ ‫املحافظني وقادة االجهزة االمنية”‪.‬من جانبه �أكد خالله رئي�س‬ ‫اللجنة الأمنية يف جمل�س حمافظة الب�صرة جبار ال�ساعدي‬ ‫الإفراج عن عدد من املعتقلني بعد ثبوت عدم تورطهم يف �أي‬ ‫�أعمال خمالفة للقانون‪ .‬مبينا انه مت الإبقاء على ‪ 5‬معتقلني‬ ‫مل يفرج عنهم ب�سبب عدم اكتمال �إج��راءات التحقيق معهم‪.‬‬ ‫وقال ال�ساعدي �إن “قيادة ال�شرطة مبحافظة الب�صرة �سبق‬ ‫�أن �أفرجت عن غالبية املعتقلني خالل التظاهرات ال�سابقة‬ ‫التي جرت يف الب�صرة والذين بلغ عددهم ‪� 98‬شخ�صا‪ ،‬يف‬

‫عمليات بغداد تعيد فتح ‪� 1000‬شارع‪..‬‬ ‫وتغلــق طريــق الدورة ال�سريـــع‬ ‫امل�شرق – ق�سم االخبار‪:‬‬ ‫اعلنتْ قيادة عمليات بغداد �إعادة فتح �أكرث من �ألف �شارع‬ ‫يف جانبي ال�ك��رخ والر�صافة م��ن العا�صمة ب�غ��داد‪ .‬وقال‬ ‫قائد عمليات بغداد الفريق الركن جليل الربيعي‪� ،‬إن "عدد‬ ‫ال�شوارع املغلقة يف بغداد‪ ،‬كان كبريا جدا ب�سبب الو�ضع‬ ‫الأمني ان��ذاك‪� ،‬إذ كان يتطلب �أن تطبق بع�ض الإج��راءات‬ ‫على الأر�ض"‪ .‬م�شريا �إىل �أن "قيادة العمليات �أعادت فتح‬ ‫�أعداد تفوق عن ‪� 1000‬شارع يف جانبي الكرخ والر�صافة"‪.‬‬ ‫م�ضيفا ان "الو�ضع الأمني يف بغداد �أ�صبح م�ستقرا‪ ،‬وال‬ ‫يوجد لدى القيادة تخوف كبري من فتح ال�شوارع‪ ،‬حيث‬

‫مت فتح ��ش��وارع كثرية وبالت�أكيد �ست�ساعد امل��واط��ن على‬ ‫التنقل ب�سهولة واخت�صار الوقت"‪ .‬من جانب اخر حددت‬ ‫عمليات بغداد مدة �صيانة الطريق ال�سريع من تقاطع بغداد‬ ‫اجلديدة باجتاه الدورة ‪.‬وذكر بيان العالم عمليات بغداد‬ ‫�ستقوم مديرية الطرق واجل�سور ب�أعمال �صيانة للطريق‬ ‫ال�سريع من تقاطع بغداد اجلديدة باجتاه ال��دورة‪ ،‬وملدة‬ ‫{‪ }30‬يوم ًا لكل ممر "‪ ،‬م�ضيفا ان��ه " �سيتم ذل��ك ابتدا ًء‬ ‫من اليوم ‪� 1‬آب ‪ 2018‬وحتى ‪ 1‬ت�شرين الأول ‪ ،2018‬ومن‬ ‫ال�ساعة ال�ساد�سة م�سا ًء وحتى ال�ساعة ال�سابعة �صباح ًا"‪،‬‬ ‫داع�ي��ا امل��واط�ن�ين اىل" تعاونهم خ��دم��ة لل�صالح العام"‪.‬‬

‫العبادي وبارزاين ناق�شا‬ ‫تخطــي امللفات العالقة‬ ‫امل�شرق – ق�سم االخبار‪:‬‬ ‫�أعلنَ �سعد احلديثي الناطق الإعالمي با�سم مكتب رئي�س الوزراء‬ ‫العراقي حيدر العبادي‪� ،‬إن اللقاء الذي جمع بني العبادي ورئي�س‬ ‫حكومة االقليم نيجريفان بارزاين ام�س االول االثنني‪" ،‬جاء من منطلق‬ ‫من�صبيهما رئي�س وزراء احتاديا ورئي�س وزراء �إقليم‪ ،‬وبالتايل ف�إن‬ ‫ما مت بحثه هو طبيعة العالقة بني احلكومتني و�أهمية تخطي امللفات‬ ‫العالقة بني الطرفني يف خمتلف امليادين واملجاالت"‪ .‬وقال احلديثي‬ ‫يف ت�صريح ل�صحيفة "ال�شرق االو�سط"‪� ،‬أنه "كان قبيل االنتخابات‬ ‫املا�ضية عمل جاد بني احلكومتني حل�سم الكثري من الأمور يف خمتلف‬ ‫املجاالت وقد مت ت�شكيل جلان من �أجل ذلك غري �أن االنتخابات وان�شغال‬ ‫الكتل ال�سيا�سية بالكثري من الق�ضايا رمبا يكون قد ترك �أثره على ما‬ ‫مت العمل عليه لذلك جاءت هذه الزيارة لتعيد ما مت االتفاق عليه �إىل‬ ‫م�ساره ال�صحيح"‪ .‬و�أو�ضح احلديثي �أن "املباحثات تطرقت �إىل ما‬ ‫يجري يف البالد حاليا و�أهمية ت�ضافر جهود جميع القوى ال�سيا�سية‬ ‫من �أجل الإ�سراع يف ت�شكيل احلكومة املقبلة على �أن تكون حكومة‬ ‫خدمات و�إعمار ف�ضال عن كونها �ضمانة ال�ستقرار العراق ووحدته"‪.‬‬

‫الأحزاب الكرد�ستانية‬ ‫تنتظر توحيد �صفوفها قبل‬ ‫التفاو�ض مع بغداد‬ ‫امل�شرق – ق�سم االخبار‪:‬‬ ‫أكدت النائبة ال�سابقة يف التحالف الكرد�ستاين ا�شواق اجلاف �أم�س‬ ‫� ِ‬ ‫الثالثاء‪ ،‬ان االح��زاب الكردية تنتظر توحيد ال�صف لالنطالق يف‬ ‫مفاو�ضاتها مع بغداد‪ .‬وقالت اجلاف ان "االولوية بالن�سبة للأحزاب‬ ‫ال�ك��ردي��ة ه��ي ان يتم توحيد ال�صفوف واع���ادة اح �ي��اء التحالف‬ ‫الكرد�ستاين لالنطالق يف املفاو�ضات مع بغداد ب�صوت واحد"‪ .‬الفتة‬ ‫اىل اننا "ننتظر ا�ستجابة االحزاب الكردية التي مت توجيه الدعوة‬ ‫لها"‪ .‬م�ضيفة ان " اجلهة االقرب للتحالف الكرد�ستاين هي من يكون‬ ‫لديها تطبيق الد�ستور العراقي بكامله لأنه اال�سا�س يف تعامالتنا مع‬ ‫حكومة بغداد"‪ .‬واجرى العديد من االحزاب الكردية زيارات ولقاءات‬ ‫ب�شخ�صيات �سيا�سية يف بغداد لبحث ت�شكيل احلكومة املقبلة‪.‬‬

‫حني �أبقت على بع�ضهم قيد االعتقال ب�سبب تقدمي دعاوى‬ ‫�ضدهم من جانب عنا�صر �أمنية‪ ،‬كونهم ت�سببوا لهم ب�إ�صابات‬ ‫بليغة‪ ،‬بينما افرج عن �آخرين بكفالة"‪ .‬م�ضيفا "�أن الدوائر‬ ‫الأمنية يف املحافظة �أطلقت �سراح املعتقلني بعد ثبوت عدم‬ ‫تورطهم يف �أي �أعمال خمالفة للقانون"‪.‬على ال�صعيد نف�سه‬ ‫�أكد جمل�س الق�ضاء الأعلى حق التظاهر ب�صورة �سلمية وعدم‬ ‫االعتداء على املمتلكات العامة واخلا�صة‪ .‬وذكر بيان للمجل�س‬ ‫ان "القا�ضي فائق زيدان ا�ستقبل وفد ًا‪ ،‬من حتالف املادة ‪38‬‬ ‫الد�ستورية وبحثا موا�ضيع عدة تتعلق بحرية التعبري عن‬ ‫الر�أي وحق التظاهر ب�صورة �سلمية"‪ .‬يف حني �أعلن رئي�س‬ ‫جمل�س املفو�ضية العليا حلقوق الإن�سان يف العراق عقيل‬ ‫املن�صوري ع��ن ت�سجيل ‪ 14‬حالة وف��اة خ�لال التظاهرات‬ ‫ال�ت��ي ج��رت يف خمتلف امل�ح��اف�ظ��ات‪ .‬وق��ال املن�صوري �إن‬ ‫الفرق امليدانية واجلوالة التابعة يف مكاتب املفو�ضية العليا‬ ‫حلقوق الإن�سان يف املحافظات �سجلت �أي�ضا ‪ 729‬م�صابا يف‬ ‫خمتلف املحافظات من بينهم ‪ 269‬من املدنيني واملتبقني من‬ ‫منت�سبي الأجهزة الأمنية‪ .‬م�ضيفا �أنه مت ت�سجيل اعتقال ‪871‬‬ ‫متظاهرا‪ ،‬و‪ 48‬مبنى مت�ضررا‪.‬‬ ‫وتابع ان ه�ؤالء املعتقلني مت �إطالق �سراحهم جميعا بكفالة‬ ‫�ضامنة‪ ،‬وان هناك م�ساعي لإ�سقاط التهم املوجهة للمعتقلني‪.‬‬

‫تعمل بني بريوت وبغداد‬

‫املخابرات تك�شف عن �شبكة احتيال تقوم بابتزاز امل�صارف اللبنانية‬ ‫امل�شرق – ق�سم االخبار‪:‬‬ ‫ذكرتْ �صحيفة “النهار” اللبنانية ام�س الثالثاء‪،‬‬ ‫ان جهاز املخابرات العراقي وبالتن�سيق مع املديرية‬ ‫العامة للأمن العام اللبناين متكن من ك�شف �شبكة‬ ‫احتيال يقوم �أف��راده��ا بن�شر �أخبار غري �صحيحة‬ ‫ومعلومات ملفقة لغر�ض �إبتزاز عدد من امل�صارف‬ ‫اللبنانية‪ .‬وق��ال��ت ال�صحيفة �إن �شبكة االحتيال‬ ‫التي تعمل بني بريوت وبغداد كانت تدعي ملكيتها‬ ‫مل���س�ت�ن��دات ع��ن �أر�� �ص ��دة ل�ه��ا مب�لاي�ين ال� ��دوالرات‬ ‫الأم�يرك �ي��ة يف امل���ص��ارف اللبنانية‪ ،‬ح�ي��ث متكن‬

‫جهاز املخابرات العراقي وبالتن�سيق مع املديرية‬ ‫العامة للأمن العام اللبناين من ك�شفها م�ؤخرا‪.‬‬ ‫م�ضيفة �أن جهاز املخابرات العراقي �أك��د يف بيان‬ ‫له‪ ،‬انه وبالتن�سيق مع املديرية العامة للأمن العام‬ ‫اللبناين ا�ستطاع ك�شف �شبكة احتيال يقوم افرادها‬ ‫بن�شر اخبار غري �صحيحة ومعلومات ملفقة لغر�ض‬ ‫ابتزاز عدد من امل�صارف اللبنانية‪ .‬مدعني ملكيتهم‬ ‫مل���س�ت�ن��دات ع��ن ار� �ص��دة ل�ه��م مب�لاي�ين ال� ��دوالرات‬ ‫االمريكية يف تلك امل�صارف‪ .‬و�أو�ضحت �أن افراد‬ ‫ال�شبكة قاموا بتقدمي دعاوى �ضد بع�ض امل�صارف‬

‫التقاعد توقف رواتب النواب ال�سابقني‬ ‫امل�شرق – ق�سم االخبار‪:‬‬ ‫قررتْ دائرة التقاعد العامة‪� ،‬إيقاف �صرف‬ ‫الرواتب التقاعدية لأع�ضاء جمل�س النواب‬ ‫ال�سابقني‪ ،‬واع���ض��اء اجلمعية الوطنية‪،‬‬ ‫ون��واب ال��دورة الربملانية املنتهية‪ .‬م�ؤكدة‬ ‫ان اخل �ط��وة ج ��اءت وف �ق��ا ل �ق��رار املحكمة‬ ‫االحت��ادي��ة القا�ضي ب�إيقاف العمل بقانون‬ ‫جمل�س ال�ن��واب وت�شكيالته رق��م ‪ 13‬ل�سنة‬ ‫‪ .2018‬وق��ال مدير الهيئة العامة للتقاعد‪،‬‬ ‫احمد عبد اجلليل ال�ساعدي‪ :‬ان "الدائرة‬ ‫امتنعت عن ت�سليم املرتبات التقاعدية او‬

‫ترويج املعامالت اخلا�صة ب�أع�ضاء جمل�س‬ ‫ال� �ن ��واب ال �� �س��اب �ق�ين‪ ،‬واع �� �ض��اء اجلمعية‬ ‫الوطنية‪ ،‬ون��واب ال��دورة احلالية املنتهية‬ ‫اعمالها”‪ .‬الفتا اىل ان "اخلطوة جاءت وفقا‬ ‫لقرار املحكمة االحت��ادي��ة القا�ضي ب�إيقاف‬ ‫العمل بقانون جمل�س النواب وت�شكيالته‬ ‫رقم ‪ 13‬ل�سنة ‪ ." 2018‬وا�ضاف ال�ساعدي‬ ‫ان الهيئة وع�ل��ى وف��ق ه��ذا ال �ق��رار �أوقفت‬ ‫ترويج املعامالت التقاعدية ومنح املرتبات‬ ‫اخل��ا��ص��ة ب��أع���ض��اء ال�برمل��ان‪ .‬الف�ت��ا اىل ان‬ ‫النائب اذا كان موظف ًا بعد انتهاء مدة الدورة‬

‫االنتخابية يعود اىل وظيفته ال�سابقة مع‬ ‫احت�ساب مدة اخلدمة يف الربملان لأغرا�ض‬ ‫ال �ع�لاوة وال�ترف�ي��ع با�ستثناء الع�سكريني‬ ‫والق�ضاة‪ .‬وبني ال�ساعدي ان �صدور قرار‬ ‫املحكمة االحتادية �أوق��ف اجن��از املعامالت‬ ‫ال�ت�ق��اع��دي��ة ل �ل �ن��واب ال���س��اب�ق�ين‪ .‬مبينا ان‬ ‫ال�ع�م��ل ي�ج��ري الآن ع�ل��ى م�ن��ح الربملانيني‬ ‫املتقاعدين‪ ،‬الراتب امل�ستحق قبل تبوئهم‬ ‫ع�ضوية جمل�س ال �ن��واب‪ ،‬منوها ب��ان هذا‬ ‫القرار �شمل جميع اع�ضاء جمل�س النواب‪،‬‬ ‫مب��ن ف�ي�ه��م اع �� �ض��اء اجل �م �ع �ي��ة الوطنية‪.‬‬

‫لندن تدعو اىل التحقيق با�ستخدام القوة املفرطة‬ ‫�ضد املتظاهرين يف العراق‬ ‫امل�شرق – ق�سم االخبار‪:‬‬ ‫د َع��ا ال�سفري الربيطاين ل��دى ال�ع��راق جون‬ ‫ويلك�س‪ ،‬اىل حما�سبة م�ستخدمي القوة‬ ‫امل �ف��رط��ة � �ض��د امل �ت �ظ��اه��ري��ن‪ ،‬يف ح�ي�ن قدم‬

‫ع��ر� �ض��ا ل�ت�ل�ب�ي��ة م�ط��ال �ب�ه��م‪ .‬وق� ��ال ال�سفري‬ ‫ال�بري �ط��اين يف ب�ي��ان �صحفي ‪ :‬ان��ه “كان‬ ‫هناك الكثري م��ن اجل��دل ح��ول التظاهرات‬ ‫الأخ�يرة يف العراق‪ ،‬ومطالب املتظاهرين‪،‬‬

‫وكيف تعاملت معها احلكومة‪ ،‬يف حني �أن‬ ‫حجم االح�ت�ج��اج��ات و�شدتها ق��د ت�ضاءلت‬ ‫يف الوقت الراهن‪ ،‬ف�إن الق�ضايا التي تكمن‬ ‫وراءه��ا ما زالت قائمة”‪ .‬مبينا ان “اململكة‬ ‫املتحدة �ستوا�صل دعم ال�سلطات العراقية‬ ‫للوفاء بوعودها لل�شعب العراقي‪ ،‬كما ان‬ ‫ال�شركات الربيطانية م�ستعدة الآن للعمل‬ ‫على حت�سني �إم��دادات املياه يف الب�صرة"‪.‬‬ ‫و�أو�ضح ان “منظمة متويل ال�صادرات يف‬ ‫اململكة املتحدة جاهزة لدعم امل�شاريع يف‬ ‫جميع �أنحاء العراق وقد فعلت ذلك بالفعل‬ ‫لتح�سني �إم� ��دادات الكهرباء”‪ .‬مبينا انه‬ ‫“يثري بانتظام مع حكومة العراق ا�ستعداد‬ ‫ال�شركات الربيطانية لل�شروع يف م�شاريع‬ ‫من �ش�أنها �أن توفر البنية التحتية واخلدمات‬ ‫والوظائف لل�شعب العراقي”‪.‬‬ ‫تفا�صيل �ص ‪3‬‬

‫و�آخ��ره��ا حم��اول��ة االح�ت�ي��ال ع�ل��ى “بنك عودة”‪،‬‬ ‫حيث ثبت ان امل�ستندات املقدمة من قبلهم مزورة‪،‬‬ ‫ف�ضال ع��ن بثهم ون�شرهم اخ �ب��ارا ملفقة ع��ن تلك‬ ‫امل�صارف‪ ،‬م�شرية �إىل انه مت توقيف عدد من افراد‬ ‫ه��ذه الع�صابة‪ ،‬والعمل ج��ار على �ضبط وتوقيف‬ ‫االخرين وذلك ا�ستمرارا للجهود املتعلقة بحماية‬ ‫اقت�صاد البلدين‪ .‬وك��ان بنك ع��ودة اللبناين �أعلن‬ ‫يف وقت �سابق �أنه تعر�ض حلملة “ترويج �شائعات‬ ‫رخي�صة وملفقة وكاذبة على بع�ض مواقع التوا�صل‬ ‫االجتماعي‪ ،‬ال متت للحقيقة ب�صلة على الإطالق"‪.‬‬

‫اجناز ّ‬ ‫عد وفرز حمطات‬ ‫اقرتاع ايران‪ ..‬و�إلغاء نتائج‬ ‫‪ 24‬حمطة من الأردن‬ ‫امل�شرق – ق�سم االخبار‪:‬‬ ‫�أفا َد م�صدر يف املفو�ضية العليا امل�ستقلة لالنتخابات ام�س الثالثاء‪ ،‬ب�أن‬ ‫عملية �إع��ادة العد والفرز اليدوي اجلارية يف معر�ض بغداد الدويل‪،‬‬ ‫ح�سمت �أمر �صناديق االقرتاع القادمة من حمطات االقرتاع يف �إيران‪،‬‬ ‫يف حني مت �إل�غ��اء نتائج ‪ 24‬حمطة اق�تراع قادمة من االردن‪ .‬وقال‬ ‫امل�صدر ان "موظفي املفو�ضية والق�ضاة املنتدبني انتهوا يوم ام�س‬ ‫االول االثنني‪ ،‬من العد والفرز اليدوي جلميع حمطات االقرتاع القادمة‬ ‫من ايران‪ .‬مبينا ان "نتائج العد والفرز لتلك املحطات جاءت متطابقة"‪.‬‬ ‫و�أ�ضاف "كما مت �إعادة العد والفرز اليدوي ملحطات الكرخ ومت �إجناز‬ ‫‪ 520‬حمطة لغاية االن‪ ،‬وجميعها مطابقة"‪ .‬م�شريا اىل ان��ه "اليوم‬ ‫�سيتم العمل بنظام الوجبتني ال�صباحية وامل�سائية لإجن��از عملية‬ ‫العد والفرز و�سي�ستمر العمل حتى ال�سابعة م�ساء"‪ .‬معلنا انه "مت‬ ‫االنتهاء من عد وفرز حمطات االقرتاع القادمة من االردن‪ ،‬ومت �إلغاء‬ ‫‪ 24‬حمطة‪ ،‬منها ‪ 22‬حمطة ملغاة م�سبقا من جمل�س املفو�ضني املجمد"‪.‬‬

‫مدير �سابق باملفو�ضية‪:‬‬ ‫عملية العد والفرز كان يجب‬ ‫ان جتري يف يوم واحد‬ ‫امل�شرق – ق�سم االخبار‪:‬‬ ‫�أك َد مدير العمليات ال�سابق يف املفو�ضية العليا امل�ستقلة لالنتخابات وليد‬ ‫الزيدي ام�س الثالثاء‪ ،‬ان من املبادئ املتبعة يف عمليات العد والفرز وفق‬ ‫املعايري الدولية‪ ،‬هو ان جتري جميعها يف يوم واحد‪ .‬وقال الزيدي انه "من‬ ‫اجل تفادي اعالن نتائج العد والفرز اليدوي يف مكان وزمان خمتلفني‪ ،‬ومن‬ ‫ثم ت�أثريها يف بقية نتائج املناطق االخرى‪ ،‬ف�أن من املبادىء املهمة املتبعة‬ ‫يف عمليات العد والفرز وفق املعايري الدولية هو ان جتري جميعها يف‬ ‫يوم واحد وتعلق نتائجها يف نف�س املراكز التي عدت وفرزت فيها"‪ .‬م�شريا‬ ‫اىل ان "املفو�صية اتبعت ُا�سلوب عدم البدء بالعد والفرز للت�صويتات‬ ‫اخلا�صة التي جتري قبل عدة ايّام من يوم االقرتاع العام �إال بالتزامن مع‬ ‫الت�صويت العام يف جميع االنتخابات املا�ضية التي جرت يف العراق"‪.‬‬

4107 AlmashriqNews  

4107 AlmashriqNews

4107 AlmashriqNews  

4107 AlmashriqNews

Advertisement