Page 1

‫أخيرة‬

‫العنوان‪ :‬شارع املغرب ‪ -‬بغداد‬ ‫محلة (‪ ،)304‬زقاق (‪ ، )8‬شارع (‪)11‬‬ ‫هاتف التحرير‪07901342845 :‬‬ ‫‪E-mail: almashriq_co@yahoo.com‬‬

‫‪Chairman of Administration Council‬‬ ‫‪Dr. Gandhi Muhammad Abdulkareem‬‬

‫طبعت مبطابع �شركة جمموعة امل�شرق للطباعة‬

‫رقم االيداع يف دار الكتب والوثائق ببغداد (‪ )791‬ل�سنة ‪2004‬‬

‫ال�سبت املوافق ‪ 9‬من حزيران ‪ 2018‬العدد ‪ - 4066‬ال�سنة اخلام�سة ع�شرة ‪Saturday 9 June, 2018 - No. 4066 Year 15‬‬ ‫يومي��ة عراقية دولية م�س��تقلة ت�ص��در عن م�ؤ�س�س��ة امل�ش��رق لال�س��تثمارات االعالمي��ة والثقافية‬

‫الآراء والأفكار املن�شورة ال تعرب بال�ضرورة عن ر�أي اجلريدة بل تعرب عن وجهات نظر ا�صحابها‬

‫انتحار م�صممة الأزياء ال�شهرية كايت �سبايد‬ ‫ُتوفيت م�صممة الأزي� ��اء الأم�يرك�ي��ة ك��اي��ت �سبيد عن‬ ‫عمر يناهز ‪ 55‬عاما‪ .‬وقالت ال�شرطة �إن مدبرة املنزل‬ ‫وج��دت جثة �سبيد معلقة يف �سقف غرفتها‪� ،‬أي �أنها‬ ‫انتحرت �شنق ًا‪ .‬وال�سبب املرجح لالنتحار هو �إ�صابتها‬ ‫باكتئاب حاد و�ضغط نف�سي كبري‪ ،‬ورف�ضت ال�شرطة‬ ‫الت�صريح مبزيد من املعلومات‪ ،‬م�شرية �إىل �أن �سبيد قد‬ ‫تركت ر�سالة مكتوبة قبل انتحارها‪ ،‬دون الإف�صاح عن‬ ‫حمتواها‪ .‬حقائب اليد التي ا�شتهرت �سبايد بت�صميمها‪،‬‬

‫م‪ /‬اعتماد عنوان‬ ‫�إىل ال�سادة املعلنني‬ ‫دوائر الدولة وال�شركات‬ ‫واملكاتب الإعالمية كافة‬

‫�أح ��دث ��ت ن �ق �ل��ة ن��وع �ي��ة يف جم� ��ال � �ص �ن��اع��ة املو�ضة‬ ‫بالت�سعينيات‪ ،‬كما �أن ال�شركة التي �أ�س�ستها حتت‬ ‫ا�سم ‪ Kate Spade New York‬كانت ت�ضم‬ ‫�أكرث من ‪ 140‬متجر ًا يف ‪ 175‬دولة بالعامل‪ .‬و�أ�صدرت‬ ‫�شركة "كايت �سبايد نيويورك" بيان ًا قالت فيه �إن �سيدة‬ ‫الأعمال وم�صممة الأزياء مل تكن مرتبطة بال�شركة منذ‬ ‫عقد من الزمن‪� ،‬إال �أنها وزوجها اندي من �أن�ش�أ اال�سم‬ ‫التجاري‪ ،‬و�إن جميع العاملني ي�شعرون بحزن �شديد‪.‬‬

‫نرجو اعتماد الربيد‬ ‫االلكرتوين اجلديد يف‬ ‫حالة ن�شر اعالناتكم يف‬ ‫جريدتنا ومرا�سلتنا على‬ ‫العنوان التايل ح�صرا‪.‬‬

‫روجينا بطلة م�سل�سل يحقق ‪ 100‬مليون م�شاهدة‬ ‫م���س�ل���س��ل «ك �ل �ب ����ش‪ »2‬ب �ط��ول��ة الفنانة‬ ‫َ‬ ‫وا�صل حتقيق النجاح‬ ‫امل�صرية روجينا‪،‬‬ ‫خ�لال �شهر رم���ض��ان‪ ،‬وظ��ل يف �صدارة‬ ‫املناف�سة مع باقي امل�سل�سالت وذل��ك من‬ ‫الناحية اجل�م��اه�يري��ة �أو الرقمية عرب‬ ‫و��س��ائ��ل ال�ت��وا��ص��ل االج�ت�م��اع��ي وموقع‬ ‫يوتيوب ال��ذي يتم عر�ض حلقاته عليه‪،‬‬ ‫فبعد عر�ض ‪ 19‬حلقة حتى الآن‪ ،‬و�صلت‬ ‫م�شاهدات حلقات امل�سل�سل على املوقع‬ ‫�إىل ‪ 100‬مليون م�شاهدة وه��ذا يحدث‬ ‫للمرة الأوىل يف تاريخ الدراما امل�صرية‪.‬‬

‫‪07706592736‬‬ ‫‪07706949605‬‬

‫‪aalan.almashraq@yahoo.com‬‬

‫احتجاز بيبا�شا با�سو يف امل�ست�شفى‬ ‫�زت ال �ن �ج �م��ة ال �ه �ن��دي��ة بيبا�شا‬ ‫اح� � ُت� �ج � ِ‬ ‫با�سو بق�سم ال��رع��اي��ة احل��رج��ة ب�إحدى‬ ‫امل �� �س �ت �� �ش �ف �ي��ات امل ��رم ��وق ��ة يف مدينة‬ ‫م��وم�ب��اي‪ ،‬ب�سبب م�شاكل مفاجئة يف‬ ‫اجل �ه��از ال�ت�ن�ف���س��ي‪ .‬و� �ش��وه��د زوجها‬ ‫املمثل كاران �سينغ غروفر باري الذي‬ ‫كان �إىل جانبها‪ ،‬يف وقت �سابق وهو‬

‫ي �غ��ادر امل�ست�شفى‪ ،‬ال ��ذي ب��دا ب��ال�ت��أك�ي��د قل ًقا‬ ‫يف ب�ضع �صور‪ ،‬ولكن بينما ك��ان يجل�س يف‬ ‫�سيارته وي�ق��وده��ا ب�ع�ي�دًا‪ ،‬ب��دا �إيجابيًا وهو‬ ‫يبت�سم للكامريا‪ .‬وق��ال��ت بيبا�شا على موقع‬ ‫تويرت‪� ،‬إنها كانت م�ضطربة فقط ب�سبب عدوى‬ ‫بكتريية عنيدة و�أن �ه��ا �ستكون على م��ا يرام‬ ‫يف وقت قريب‪ .‬وكتبت (�إىل كل ما عندي من‬

‫املحبني‪ .‬جمرد عدوى بكتريية عنيدة‪� .‬سوف‬ ‫�أك��ون الئقة ورائعة قريبا)‪ .‬كما قامت �أي�ضا‪،‬‬ ‫بن�شر بع�ض ال�صور لنف�سها على و�سائل االعالم‬ ‫االجتماعية‪ .‬وكانت بيبا�شا ت��زور م�ست�شفى‬ ‫ه�ي�ن��دوج��ا ق�ب��ل ب�ضعة �أ� �ش �ه��ر‪ ،‬ح�ي��ث �أث ��ارت‬ ‫زيارتها املتكررة �إىل امل�ست�شفى �شائعات ب�أنها‬ ‫حامل‪ .‬وق��د نفت املمثلة ال�شائعات مبا�شرة‪.‬‬

‫كتاب واحد يحول بريطانية من مفل�سة �إىل مليونرية !‬ ‫حتولت ام��ر�أة بريطانية �إىل مليونرية‬ ‫ِ‬ ‫خ�ل�ال م ��دة زم�ن�ي��ة ق���ص�يرة مل تتجاوز‬ ‫اخلم�س ��س�ن��وات‪ ،‬بف�ضل رواي ��ة �ألفتها‬ ‫وه��ي يف حالة فقر م��دق��ع‪ .‬قبل �أن تكتب‬ ‫رواي�ت�ه��ا (ف �ت��اة يف ال�ق�ط��ار) ال�ت��ي حققت‬ ‫�أك�بر ن�سبة يف مبيعات الكتب يف العامل‪،‬‬ ‫كانت بوال هوكينز (‪ 45‬عام ًا) يف حالة من‬ ‫الإفال�س وتعتمد على امل�ساعدات املالية‬ ‫من والدها‪� .‬إال �أن حالتها املادية‬ ‫امل ��زري ��ة مل ت ��دم ط��وي� ً‬ ‫لا‪،‬‬ ‫ب �ع��دم��ا ح �ق��ق كتابها‬ ‫ن� ��� �س� �ب ��ة م �ب �ي �ع��ات‬ ‫غ �ي��ر م �� �س �ب��وق��ة‬

‫يف غ�ضون خم�س �سنوات‪ ،‬وب��ات��ت �شركتها‬ ‫التي �أ�س�ستها جتني ما يقرب ‪ 50000‬دوالر‬ ‫�أم��ري�ك��ي يومي ًا م��ن ر��س��وم الكتب والأف�ل�ام‪.‬‬ ‫يذكر ب ��أن هوكينز حتقق �أرب��اح � ًا تقدر بـ ‪15‬‬ ‫مليون دوالر �أمريكي كل عام‪ ،‬يف حني �أظهرت‬ ‫احل�سابات التي مت الك�شف عنها ب��أن الكاتبة‬ ‫متلك يف ح�سابها اخل��ا���ص حالي ًا ‪ 24‬مليون‬ ‫دوالر‪ .‬وكانت ال�صحافية ال�سابقة قد اقرت�ضت‬ ‫النقود لإن�ه��اء كتابها الأول ال��ذي حولها �إىل‬ ‫م�ل�ي��ون�يرة يف غ���ض��ون خم�سة �أع� ��وام فقط‪،‬‬ ‫باعت خاللها ‪ 20‬مليون ن�سخة م��ن الكتاب‪،‬‬ ‫�إ�ضافة �إىل حتويل ال��رواي��ة �إىل فيلم ناجح‪،‬‬ ‫وفق ما ورد يف �صحيفة م�يرور الربيطانية‪.‬‬

‫بحثا عن ف ّكة لـ‪ 100‬دوالر‪ ..‬فربحا ‪ 5‬ماليني‬

‫�أ�صعب اللحظات التي‬ ‫عا�شتها منــة ف�ضالــي‬ ‫ك�شفت ال�ف�ن��ان��ة امل���ص��ري��ة منة‬ ‫ِ‬ ‫ف�ضايل‪ ،‬عن �أ�صعب اللحظات‬ ‫ال�ت��ي عا�شتها يف حياتها منذ‬ ‫طفولتها �إىل الآن وذل��ك للمرة‬ ‫الأوىل‪ .‬م �ن��ة ف �� �ض��ايل‪ ،‬قالت‬ ‫خالل لقائها يف برنامج «عقارب‬ ‫ال���س��اع��ة»‪ ،‬م��ع الإع�لام�ي��ة دعاء‬ ‫��ص�لاح‪ ،‬وامل ��ذاع ع�بر ف�ضائية‬ ‫«النهار»‪�« :‬إن �أ�صعب الأوقات‬ ‫ال �ت��ي م ��رت عليها يف حياتها‬ ‫ك ��ان ��ت حل� �ظ ��ة وف� � ��اة جدتها‬ ‫م��ن وال��دت �ه��ا وال �ت��ي �أ�شرفت‬ ‫ع�ل��ى تربيتها م�ن��ذ �صغرها"‪.‬‬ ‫و�أ��ض��اف��ت‪�" :‬إن جثمان جدتها‬ ‫ا�ضطر للمبيت يف املنزل وذلك‬ ‫لدفنه يف اليوم التايل ببلدتها‪،‬‬ ‫وك ��ان ال��وق��ت ال مي��ر وعقارب‬ ‫ال�ساعة ال تتحرك"‪� .‬أما املوقف‬ ‫الثاين فكان يوم اختطافها على‬ ‫يد بلطجية‪ ،‬و�سرقة �سيارتها‬ ‫و�أدركت وقتها �أن العمر ق�صري‬ ‫ولي�س هناك وقت‪ .‬وكانت منة‬ ‫ف���ض��ايل ق��د تعر�ضت لل�سرقة‬

‫واالخ� �ت� �ط ��اف ي� ��وم تن�صيب‬ ‫حم�م��د م��ر��س��ي رئ�ي�� ً��س��ا مل�صر‪،‬‬ ‫على يد بلطجية من �أم��ام �أحد‬ ‫امل � � ��والت ال�����ش��ه�ي�رة مب�صر‪،‬‬ ‫وق ��ام ��وا ب �� �ض��رب �ه��ا و�إح�� ��داث‬ ‫�إ�صابات كثرية يف ج�سدها‪ .‬منة‬ ‫ف�ضايل كانت قد اتهمت خطيبها‬ ‫ال���ض��اب��ط ال���س��اب��ق بالت�سبب‬ ‫يف �سرقتها واختطافها وذلك‬ ‫لأن���ه ع�ل��م ب�خ�بر ��س��رق�ت�ه��ا ومل‬ ‫ي �ت��دخ��ل �أو ي� �ت� ��أث ��ر ب �ع��ده��ا‪.‬‬

‫حورية فرغلي مت�ألقة بعد‬ ‫عمليتها الثامنة يف �أنفها‬

‫فيِ �أول ظهور حلورية بعد تعافيها من عمليتها اجلراحية الثامنة‬ ‫يف �أنفها‪ ،‬وقد �أطلت بف�ستان �أزرق �أنيق‪ ،‬وقامت ب�صبغ خ�صالت‬ ‫من �شعرها باللون الأ�صفر‪ ،‬منحتها لوكا جديدا وخمتلفا‪ .‬الفنانة‬ ‫امل�صرية بدت خالل احلفل يف �صحة جيدة‪ ،‬كما عربت عن �سعادتها‬ ‫ال�شديدة بنتيجة العملية اجلراحية الثامنة والأخرية التي �أجرتها‬ ‫يف �أنفها‪ .‬و�شهد احلفل �أي�ضا ح�ضور ك��ل م��ن الفنانة املغربية‬ ‫�سمرية �سعيد‪ ،‬بالإ�ضافة حل�ضور ع��دد من جن��وم م�سرح م�صر‬ ‫منهم ويزو وحمدي املريغني وزوجته ا�سراء عبد الفتاح‪ ،‬و�أ�شعل‬ ‫احلفل الفنان مدحت �صالح‪ ،‬والذي قدم جمموعة من �أ�شهر �أغانيه‬ ‫وع��ددا من �أغ��اين الزمن اجلميل‪ ،‬والتي تفاعل معها احل�ضور‪.‬‬

‫ه��ل ا��ض�ط��ررت ل���ش��راء �سلعة فقط للح�صول على فكة لعملة ن�ق��دي��ة؟ ه��ذا م��ا ح��دث م��ع زوجني‬ ‫�أمريكيني‪ ،‬فازا بجائزة �ضخمة يف اليان�صيب بـ ‪ 5‬ماليني دوالر‪ .‬وا�ضطر وليام ويليامز ومي�شيل‬ ‫كون�سبثيون‪� ،‬إىل دخول متجر‪ ،‬للح�صول على فكة لعملة ورقية من فئة ‪ 100‬دوالر‪ ،‬ل�شراء زجاجة‬ ‫عطر بـ‪ 20‬دوالر ًا‪ ،‬وكان عليهما �شراء �شيء من املتجر‪ ،‬فقررا جتربة حظهما ببطاقة يان�صيب‪.‬‬ ‫وقال وليام �إنه اختار تذكرة اخلم�سة ماليني دوالر‪ ،‬لأنه �سبق وربح ‪ 700‬دوالر يف نف�س الفئة‪،‬‬ ‫وكانت املفاج�أة‪ ،‬عندما خد�ش البطاقة‪ ،‬ليكت�شف �أنه ربح اجلائزة الكربى‪ .‬ويقول الزوجان �إنهما‬ ‫يخططان مل�ساعدة �أفراد الأ�سرة‪ ،‬وافتتاح متجرهما لبيع الدراجات‪ ،‬ح�سب ما نقل موقع �أجنبي‪.‬‬

‫م�سابقة ملكة جمال �أمريكا تلغي اجلزء املخ�ص�ص بعر�ض املت�سابقات بلبا�س البحر‬ ‫قالتْ م�س�ؤولة كبرية يف الهيئة املنظمة مل�سابقة جمال الواليات املتحدة �إن تلك‬ ‫امل�سابقة التي بد�أت قبل نحو ‪� 100‬سنة �ستلغي اجلزء امل�شهور با�ستعرا�ض‬ ‫املت�سابقات بلبا�س البحر هذا العام ولن ت�صدر هيئة التحكيم قراراتها بعد‬ ‫الآن على املتناف�سات بناء على �شكل اجل�سد‪ .‬ول��ن يطلق ه��ذا احل��دث على‬ ‫نف�سه بعد الآن ا�سم (م�سابقة) يف حماولة لتحديث �صورته يف وق��ت �ألقت‬ ‫فيها حركة (‪#‬مي تو) ال�ضوء على تف�شي التفرقة والتحر�ش اجلن�سيني يف‬ ‫احلياة الأمريكية‪ .‬وقالت غريت�شني كارل�سون رئي�سة هيئة �أمناء منظمة مي�س‬ ‫�أمريكا‪ ،‬وهي من الفائزات �سابقا باللقب يف هذه املناف�سة التي يبلغ عمرها‬ ‫‪ 97‬عاما‪ ،‬لربنامج (جود مورننج �أمريكا) الذي تبثه �شبكة (�إيه بي �سي نيوز)‬ ‫التلفزيونية "من الآن ف�صاعدا لن نكون م�سابقة �سنكون مناف�سة‪ .‬لن نحكم بعد‬ ‫الآن على مر�شحاتنا بناء على مظهرهن اجل�سدي اخلارجي‪ .‬هذا �شيء عظيم"‪.‬‬


‫ال�سبت املوافق ‪ 9‬من حزيران ‪ 2018‬العدد ‪ 4066‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬ ‫‪Saturday ,9 June. 2018 No. 4066 Year 15‬‬

‫�سفاحة �أمريكا‪ ..‬قتلت زوجها بالهريوين وطهت جثة ع�شيقها يف حفل �شواء‬ ‫�أدينتْ �سيدة بقتل زوجها وع�شيقها‪ ،‬عالوة على‬ ‫قتلها ‪ 9‬رجال �آخرين‪ ،‬لت�صبح واحدة من �أ�سو�أ‬ ‫ال�سفاحات يف تاريخ �أمريكا‪ ،‬بح�سب ما ذكرته‬ ‫�أ�سرتها‪ .‬ووف ًقا ل�صحيفة "�إندبندنت" ي�شتبه يف‬ ‫�أن القاتلة “كيلي كوت�شرر” طهت �أجزاء ج�سد �أحد‬ ‫�ضحاياها يف حفل �شواء للجريان‪ ،‬كما قال �شقيقها‪.‬‬ ‫وت�شري االدعاءات املده�شة‪� ،‬إىل �أن ال�سفاحة التي‬ ‫تبلغ من العمر ‪� 34‬سنة دفنت �ضحاياها عرب �أربعة‬ ‫واليات �أمريكية‪ ،‬ويتم حاليًا �إعداد وثائقي عنها‪،‬‬ ‫وي�ست�ضيف فيه حمققني يف ق�ضيتها‪ ،‬و�أ�صدقاء‬ ‫وعائلة املتهمة‪ .‬وي�أتي ذلك بعد �شهر واحد فقط‬ ‫من احلكم على القاتلة‪ ،‬من مقاطعة يل‪ ،‬بوالية‬ ‫�إنديانا‪ ،‬بال�سجن ملدة ‪� 65‬سنة بتهمة حقن زوجها‬ ‫جاي�سون كوكران‪ ،‬بجرعة قاتلة من الهريوين يف‬ ‫عام ‪ .2016‬ويف جرمية �أخرى �أطلقت القاتلة النار‬ ‫على ع�شيقها كري�س ريجن‪ ،‬الذي اختفى يف عام‬

‫‪ ،2014‬حيث طهت بقايا جثته للأ�صدقاء يف حفل‬ ‫�شواء لتخفي �آثار جرميتها‪ .‬وفيما بعد اعرتفت‬ ‫القاتلة �أنها وزوجها‪ ،‬قبل عامني‪ ،‬ا�ستدرجا ريجان‬ ‫"العا�شق" �إىل منزلهما‪ ،‬و�أطلقوا عليه النار ومزقا‬ ‫ج�سده‪ .‬وقالت املتهمة يف التحقيقات �إن جرمية‬ ‫القتل كانت جزءًا من "ميثاق" بينها وبني زوجها‬ ‫ين�ص على "قتل �أي �شخ�ص متورط يف �ش�ؤونهم‬ ‫خارج نطاق الزواج‪ ،‬لكنها قالت �إنها كانت غا�ضبة‬ ‫من زوجها وقتله انتقامًا لدوره يف قتل ع�شيقها‪.‬‬ ‫ويعتقد �أخو املتهمة �أن بني جرميتي القتل التي‬ ‫�أقدمت عليها �أخته‪ ،‬قامت بقتل ‪� 9‬ضحايا �أخرى‪،‬‬ ‫وذلك بح�سب التقرير امل�أخوذ من الفيلم الوثائقي‪،‬‬ ‫و�إذا ثبت حقيقة تلك االدّعاءات �ست�صبح ال�سيدة‬ ‫كيلي �أ�سو�أ قاتلة مت�سل�سلة يف تاريخ �أمريكا‬ ‫احلديثة‪.‬‬

‫على طريقة ر�سائل البحر‪� ..‬سيدة‬ ‫جتد ر�سالة يف زجاجة عمرها ‪ً 30‬‬ ‫عاما‬

‫�أمهر �سائق بالعامل‪ ..‬قاد �سيارته ‪ 2‬مليون كيلومرت بدون حادث‬ ‫قا َم رجل يدعى ماكنيل يعمل �سائقا ويبلغ‬ ‫من العمر ‪ 64‬عامًا‪ ،‬بالقيادة مل�سافة (‪1.9‬‬ ‫مليون كيلومرت)‪ ،‬يف ظرف ‪� 5‬سنوات فقط‬ ‫دون �أن يت�سبب يف وقوع حادث �أو يقع‬ ‫يف خمالفة واحدة‪ .‬ويقول امل�س�ؤولون‪،‬‬ ‫�إن تلك تعد �أطول �سل�سلة خالية من‬ ‫احلوادث‪ ،‬ميكن جتنبها يف تاريخ هيئة‬ ‫الطرق واملوا�صالت‪ .‬وقاد الرجل �أكرث من‬ ‫ذلك مبا ي�صل �إىل ‪� 5‬أو ‪ 6‬ماليني كيلو مرت‬ ‫على مدار عمر قيادته البالغ ‪ 40‬عامًا‪ .‬وكان‬ ‫ماكنيل يقود حافلة طولها ‪ 63‬قدمًا طوال‪،‬‬ ‫و�أكد ماكنيل على �أنه يتمنى �أن يتقاعد يف‬ ‫عام ‪.2020‬‬

‫زوجان يعرثان على كنز يف منزلهما‬ ‫فيِ م�صادفة عجيبة‪ ،‬عرثت �سيدة تدعى �أجني ويب‪ ،‬على ر�سالة‬ ‫عمرها ‪ 30‬عاما يف زجاجة يف نهر مي�سي�سيبي‪ ،‬لتقوم باالت�صال‬ ‫ب�أ�صحاب الر�سالة‪ ،‬بح�سب موقع يو بي �آي الأمريكي‪ .‬ون�شرت‬ ‫�أجني ويب‪� ،‬صو ًرا على �صفحتها على "في�سبوك" للر�سالة التي‬ ‫وجدتها على الإنرتنت‪ .‬وتقول الر�سالة‪" :‬ا�سمنا توين وكري�س‬ ‫تايلور‪ .‬عمري ‪� 4‬سنوات وكري�س يبلغ من العمر عامني‪ .‬ن�أمل �أن‬ ‫يجد �شخ�ص هذه الزجاجة!"‪ ,‬وكانت م�ؤرخة بتاريخ ‪ 10‬فرباير‬ ‫‪ .1989‬وقالت ويب �إنها حاولت حتديد مكان عائلة تايلور ومت‬ ‫االت�صال بها من قبل العائلة بعد ن�شر البو�ست على الفي�سبوك‬ ‫والذي تناقلته ال�صحف املحلية ما �أدى لذيوع اخلرب‪ .‬وقالت ويب‪،‬‬ ‫�إن �أفراد العائلة يعي�شون الآن يف وودبري و�سميثفيل‪ ،‬تيني�سي‪،‬‬ ‫وقالت �إن توين وكري�س �أخربوها ب�أنهم كتبوا املذكرة مب�ساعدة‬ ‫�أمهم‪ .‬وقالت ويب �إن الأ�سرة دعتها �إىل ركوب القوارب معها خالل‬ ‫هذا ال�صيف لالحتفال بعودة الر�سالة‪.‬‬

‫� َ‬ ‫إكت�شف زوجان من جزيرة �ستاتن يف‬ ‫نيويورك كن ًزا مدفو ًنا يف فناء منزلهما‬ ‫اخللفي دون �أن يعلما عنه �شي ًئا يف‬ ‫م�صادفة ومفاج�أة غري متوقعة‪ .‬قالت‬

‫�شبكة �إن دي تي يف الهندية‪� ،‬إن الزوجني‬ ‫وجدا خزنة �صدئة حتتوي على ما قيمته‬ ‫‪� 52‬ألف دوالر من املال واملا�س والذهب‪.‬‬ ‫ووف ًقا ل�شركة ‪Adven Island‬‬

‫‪ ، Advance‬طلب ماثيو وماريا‬ ‫كولونا �إميانويل من �شركة حملية ا�ستبدال‬ ‫بع�ض الأ�شجار يف �ساحة منزلهما اخللفية‪،‬‬ ‫وعندما ح�ضر عمال ال�شركة اكت�شفوا‬ ‫اخلزانة التي و�صفوها يف البداية ب�أنها‬ ‫"�صندوق معدين" وقاموا ب�إعطائها‬ ‫لأ�صحاب املنزل‪ .‬قال �إميانويل‪" :‬اعتقدت‬ ‫�أن لها عالقة بالكهرباء �أو �شيء من هذا‬ ‫القبيل"‪ .‬وبعد �أن فتحوا ال�صندوق‪،‬‬ ‫تفاج�أ الزوجان بالعثور على الآالف من‬ ‫الدوالرات‪ .‬وقال �إميانويل ل�شبكة �سي بي‬ ‫�إ�س يف نيويورك‪" :‬وجدنا مئات الأوراق‬ ‫واملجوهرات واملا�س وخوامت اخلطبة‬ ‫والع�شرات من القطع الذهبية‪ ..‬لقد كان‬ ‫مذهل"‪.‬‬

‫صورة من األرشيف‬

‫حل األلغاز‬

‫• اجلواب‪ :‬ن�سبة �إىل فاطمة الزهراء بنت ر�سول الله (�ص)‪.‬‬ ‫• اجلواب‪ :‬الزئبق‪.‬‬ ‫• اجلواب‪ :‬عمر بن عبد العزيز‪.‬‬

‫الأب�������راج‬ ‫الحمل | ‪| 4/20 - 3 /20‬‬ ‫مهني��� ًا‪َ :‬‬ ‫لديك عدد من زمالء العمل يعانون الإحباط ب�شكل كبري‪ ،‬عليك �أال‬ ‫تت�أثر بهذه الأجواء كي تتمكن من �إجناز عملك يف هدوء نف�سي‪ .‬عاطفيا‪ً:‬‬ ‫ال تكن منغلق ًا وافتح قلبك للحبيب للبدء بحوار جديد تتمكنان خالله من‬ ‫حتديد م�سار العالقة وو�ضع النقاط على احلروف‪.‬‬ ‫الثور | ‪| 5/21 - 4 /21‬‬ ‫مبن زاملتهم يف العمل مدة‬ ‫مهني��� ًا‪ُ :‬ي�ؤمن لك هذا اليوم معاودة االت�صال َ‬ ‫ً‬ ‫طويلة‪ ،‬وت�ستعني بخربتهم يف جمالك املهني‪ .‬عاطفيا‪ :‬قد يكون احلبيب‬ ‫يفر�ض عليك �أمور ًا تكره تنفيذها‪ ،‬ادر�سها جيد ًا ثم حاول �أن تقنعه بعدم‬ ‫جدواها‪.‬‬ ‫الجوزاء | ‪| 6/21 - 5 /22‬‬ ‫مهني��� ًا‪ :‬ق���د َتكون خط���ر ًا على ا�ستق���رار املحيط املهني ال���ذي تعمل فيه‬ ‫ومتي���ل �إىل �إث���ارة العدائي���ة والتو ّتر �أينم���ا حللت‪ .‬عاطفي��� ًا‪ :‬عليك �أن‬ ‫تخرج م���ن �أجواء العمل وتخ�ص����ص املزيد من الوق���ت لل�شريك وتهتم‬ ‫به كما يجب‪.‬‬ ‫السرطان | ‪| 7/22 - 6/22‬‬ ‫مهني��� ًا‪ :‬مِ ن حي���ث ال تدري‪ ،‬ميك���ن �أن يواجه �أحد م�شاريع���ك اعرتا�ض ًا‬ ‫�شر�س��� ًا م���ن جمل����س الإدارة‪ ،‬م���ا ي�ؤث���ر �سلب��� ًا يف ثقتك بالنف����س فتعيد‬ ‫ح�سابات���ك‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬ك���ن �أكرث ليون���ة يف طريقة تعاطيك م���ع ال�شريك‪،‬‬ ‫وخطط لق�ضاء �أوقات رومان�سية رائعة معه‪.‬‬

‫األسد | ‪| 8/22 - 7/23‬‬ ‫مهني ًا‪َ :‬تكون م�ضط���ر ًا �إىل الدفاع عن نف�سك‪ ،‬ومت ّر بعالقة مهنية ميكن‬ ‫�أن ته���دد م�صريك وم�ستقبلك‪ .‬عاطفي ًا‪� :‬أنت طيّب القلب‪� ،‬سامح احلبيب‬ ‫�إذا اقرتف خط����أ ما بحقك‪ ،‬واطو �صفحة املا�ضي وافتح �صفحة جديدة‬ ‫معه‪.‬‬ ‫العذراء | ‪| 9/22 - 8/23‬‬ ‫مهني��� ًا‪َ :‬تتحفظ عن التعب�ي�ر عن مواقفك لت�صحيح بع����ض الأمور‪ ،‬لكن‬ ‫علي���ك التعام���ل م���ع الواجبات ب�ص�ب�ر ومب�س�ؤولي���ة‪ .‬عاطفي��� ًا‪ :‬تعي�ش‬ ‫�أ�سرار ًا يف حياتك التي يحيط بها بع�ض الغمو�ض‪ ،‬وهذا �سالح خطري‬ ‫ملواجهة ال�شريك‪.‬‬ ‫الميزان | ‪| 10/22 - 9/23‬‬ ‫مهني��� ًا‪َ :‬تك���ون غري قادر على �ضبط ل�سان���ك‪� ،‬إال �أن الأجواء تتحدث عن‬ ‫�صفقة ناجحة تعود عليك ب�أرباح كبرية جد ًا‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬ت�صبح قادر ًا على‬ ‫فر�ض وجهة نظرك على ال�شريك‪ ،‬وتنت�صر على بع�ض املناف�سة‪.‬‬ ‫العقرب | ‪| 11/22 - 10/23‬‬ ‫مهني��� ًا‪َ :‬ترتكب �أخط���اء مهنية الي���وم ت�ستدعى على �أثره���ا �إىل جمل�س‬ ‫الإدارة‪ ،‬م���ن هن���ا �أح���ذرك و�أدع���وك �إىل االنتب���اه لأو�ضاع���ك املهني���ة‪.‬‬ ‫عاطفي��� ًا‪ :‬تقرر مت�ضية �أطول وقت ممكن م���ع ال�شريك‪ ،‬فتختاران مكان ًا‬ ‫هادئ ًا بعيد ًا عن �ضجة العمل وم�شاغل احلياة‪.‬‬ ‫القوس | ‪| 12/22 - 11/23‬‬ ‫مهني��� ًا‪َ :‬تت�أخ���ر بع����ض اال�ستحقاق���ات �أو ت�صطدم ب�س���وء تفاهم وعدم‬ ‫ان�سج���ام‪ ،‬قد متاطل يف م�شروع ما‪� ،‬أو تعاين مماطلة‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬ت�سمح‬ ‫ل���ك الظروف بتخطي حواجز حالت دون لقاء ال�شريك �أو امل�صاحلة يف‬ ‫املدة الأخري على الرغم من تدخل الكثري من �سعاة اخلري‪.‬‬ ‫الجدي | ‪| 1/19 - 12/23‬‬ ‫مهني��� ًا‪ :‬ق���د َي�صع���ب علي���ك التعب�ي�ر ع���ن نف�س���ك‪ ،‬ما ق���د يو ّل���د مواجهة‬ ‫واحت���كاكات ب�سيطة وغ�ي�ر م�ؤذية مع �أح���د الزمالء‪ .‬عاطفي��� ًا‪ :‬ت�ستجد‬ ‫�أحداث ترتك �آثار ًا جيدة على عالقتك العاطفية وتتقارب وجهات النظر‬ ‫بينك وبني ال�شريك‪.‬‬ ‫| ‪| 2/18 - 1/20‬‬ ‫الدلو‬ ‫ً‬ ‫مهني��� ًا‪َ :‬يحم���ل �إليك هذا اليوم فر�صا جديدة له���ا عالقة باتفاقات قدمية‬ ‫ل���ك مع بع�ض امل�ؤ�س�سات �أو رجال الأعمال‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬ت�سيطر الهواج�س‬ ‫العاطفي���ة على تفك�ي�رك‪ ،‬وقد تخرج ق�صة �شخ�صي���ة �إىل العلن وت�ش ّكل‬ ‫بع�ض اال�ضطراب العابر‪.‬‬ ‫الحوت | ‪| 3/19 - 2/19‬‬ ‫مهني ًا‪َ :‬يلف الهدوء والركود �أجواء هذا اليوم الأمر الذي مينع ح�صول‬ ‫وتتح�سن‬ ‫الأرباح الكبرية‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬يتغيرّ الو�ضع وتنتع�ش العواطف‬ ‫ّ‬ ‫الروابط وتزول االلتبا�سات ب�سهولة‪.‬‬

‫مرقد نبي اهلل العزير ‪ -‬مي�سان – العراق ‪1916‬‬

‫ألغاز‪...‬‬

‫• ملاذا �سمي الأزهر بهذا اال�سم؟‬ ‫• ما املعدن الوحيد الذي يوجد يف احلالة ال�سائلة؟‬ ‫• من القائل "�إن الله بعث حممد هادي ًا ومل يبعثه جابي ًا"؟‬

‫من أقوال المشاهير‬

‫(ال تدينوا كي ال تدانوا)‬

‫احلل ا�سفل ال�صفحة‬

‫هل تعلم‬ ‫• تت�ألف طائرة البوينغ ‪ 767‬من ‪3‬‬ ‫ماليني و‪ 100‬الف قطعة خمتلفة‬ ‫يتم ا�سترياد معظمها من ع�شرات‬ ‫الدول حول العامل‪.‬‬ ‫• هناك حيوان ي�شبه الف�أر وي�سمى‬ ‫�سموركي�س ال يتناول طعامه �إال‬ ‫�إذا فرك راحتي قدميه الأماميتني‬ ‫�أحدهما بالأخرى‪.‬‬

‫قالوا في المرأة‬

‫• املر�أة ممر�ضة بطبعها‪ ،‬ال يك�سبها �إال من كانت يف قلبه جروح‪.‬‬ ‫• املر�أة كالقمر ‪ ،‬ال ت�ضيء �إال ب�شمو�س الرجال‪.‬‬ ‫• املر�أة تطرد الفكر من عقلها‪ ،‬لكي يحل حمله اخليال‪.‬‬

‫‪11‬‬

‫كلمات متقاطعة‬

‫‪ –1948‬وقف �إطالق النار بني اجلماعات اليهودية امل�سلحة واجليو�ش‬ ‫العربية يف احلروب العربية – الإ�سرائيلية الأوىل‪.‬‬ ‫‪ –1967‬ال�سلطات الإ�سرائيلية تهدم حي املغاربة العربي مبدينة‬ ‫القد�س‪.‬‬ ‫‪ –1967‬القوات الإ�سرائيلية حتتل مرتفعات اجلوالن ال�سورية ذات‬ ‫الطبيعة اجلبلية اال�سرتاتيجية‪� .‬أ�صدر الربملان الإ�سرائيلي قرار‬ ‫ب�ضمها �إىل الدولة العربية يف كانون �أول (دي�سمرب) ‪.1981‬‬ ‫‪ –1968‬امل�ؤمتر ال�صهيوين ال�سابع والع�شرون يف مدينة القد�س‬ ‫املحتلة وهو �أول م�ؤمتر يعقد يف القد�س املحتلة بعد احتالل �شرق‬ ‫القد�س “البلدة القدمية” يف �أعقاب حرب حزيران ‪1967‬م‪.‬‬ ‫‪ –1970‬انتخاب الرئي�س يا�سر عرفات قائد ًا عاما لقوات الثورة‬ ‫الفل�سطينية‪.‬‬ ‫‪ –1985‬اجلي�ش الإ�سرائيلي يقرر تقلي�ص ال�شريط احلدودي املحتل‬ ‫يف جنوب لبنان �إىل عمق ع�شرين كيلومرت ًا‪.‬‬ ‫‪� –2004‬سلطات االحتالل ال�صهيو ّ‬ ‫ين تعتدي على �أهايل قرية الزاوية‬ ‫احتجوا على �أعمال اجلدار الفا�صل يف �أرا�ضيهم‪،‬‬ ‫قرب نابل�س‪ ،‬الذين ّ‬ ‫ّ‬ ‫فل�سطيني خالل‬ ‫على مدار يومني‪ ،‬و�أ�صيب ما ال يقل عن ‪100‬‬ ‫ّ‬ ‫االحتجاجات‪.‬‬ ‫‪ –2006‬مروحيات االحتالل تغتال ‪ 3‬فل�سطينيني من عائلة واحدة يف‬ ‫ق�صف على �سيارتهم �شرق جباليا وال�شهداء هم‪ :‬ال�شقيقان با�سل و�أحمد‬ ‫عطا الزعانني (‪ 21-26‬عاما)‪ ،‬وخالد يو�سف الزعانني (‪ 24‬عام ًا)‪.‬‬ ‫‪ –2006‬ا�ست�شهاد �سبعة من �أفراد عائلة غالية الفل�سطينية و�إ�صابة‬ ‫نحو �أربعني فل�سطيني ًا بجراح �ضحية الإرهاب ال�صهيوين يف ق�صف‬ ‫الزوارق احلربية ال�صهيونية على امل�صطافني على �شاطئ بحر بيت‬ ‫الهيا يف قطاع غزة‪.‬‬

‫| قوس قزح |‬

‫ابراهام لنكولن‬ ‫(ما يجب و�ضعه يف االعتبار هو ثقل التجارب ال عددها)‬

‫حكم ‪...‬‬

‫• �إذا كنت خمل�ص ًا فليكن �إخال�صك �إىل حد الوفاء‪ ،‬و�إذا كنت �صريح ًا‬ ‫فلتـكن �صراحتك �إىل حد االعرتاف‪.‬‬ ‫• من ٌر مفرت�س �أمامك‪ ..‬خري من ذئب خائن وراءك‪.‬‬ ‫• ل�سان العاقل وراء قلبه‪ ،‬وقلب الأحمق وراء ل�سانه‪.‬‬

‫ا�سحاق نيوتن‬

‫‪ ‬أفقي‬

‫‪ . 1‬مدينة فل�سطينية (مبعرثة) ‪ +‬اطول اخللفاء الرا�شدين مدة يف اخلالفة‬ ‫‪ . 2‬مت�شابهان ‪ +‬من يقرع الطبل‬ ‫‪ . 3‬من الزهور وين�سب �إليها من يحب نف�سه ‪ +‬وقع‬ ‫‪ . 4‬ن�سور ‪ +‬دفرت‬ ‫‪ . 5‬يطبخ ‪ +‬ح�سم الأمر‬ ‫‪ . 6‬ممثل ج�سد �شخ�صية عمر املختار ‪ +‬براد (باالجنليزية)‬ ‫‪ . 7‬دفن ‪ +‬دولة تقع فيها �سد�س م�ساحة الياب�سة‬ ‫‪ . 8‬معظم ال�شيء ‪� +‬أجهزة للرتويح �أيام احلر‬ ‫‪ . 9‬تقال عند ال�ضجر ‪ +‬ال�شيخ الرئي�س الطبيب الفيل�سوف‬ ‫‪ . 10‬تقينا الربد واحلر ‪ +‬طرف‬ ‫‪ ‬عمودي‬

‫‪ . 1‬قلم ‪ +‬عتمة‬ ‫‪ . 2‬وجدك ‪ +‬خاف ب�شكل مفاجئ‬ ‫‪� . 3‬أ�شهر رحالة عربي‬ ‫‪ . 4‬جد �سيدنا يعقوب عليه ال�سالم ‪ +‬والد‬ ‫‪� . 5‬ضياع العقل واحلكمة ‪ +‬فقط (عامية)‬ ‫‪ . 6‬حركة ف�سيولوجية ملقاومة املر�ض ‪ +‬من الف�صيلة ال�سنورية (معكو�سة)‬ ‫‪� . 7‬إرجع �إىل عقلك ‪ +‬جزيرة فرن�سية يف البحر الأبي�ض املتو�سط (مبعرثة)‬ ‫‪ . 8‬خمادع ‪ +‬و�سادات‬ ‫‪� . 9‬أول من ق�سم �أيام الأ�سبوع على �سبعة �أيام‬ ‫‪ . 10‬لنيل �أق�ساط من الراحة‬


‫‪10‬‬

‫ال�سبت املوافق ‪ 9‬من حزيران ‪ 2018‬العدد ‪ 4066‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬

‫ثقافية‬

‫‪Saturday ,9 June. 2018 No. 4066 Year 15‬‬

‫حنان الدليمي‪ :‬احلزن وال�شجن يهذبان الروح واحلرف‬ ‫حاورها‪ :‬بسام الطعان‬

‫ال ���ش��ي َء يف احل��ي��اة حم�ض ���ص��دف��ة‪ ،‬و�شاعرتنا‬ ‫حنان الدليمي تن�ساب مثل الق�صيدة‪ ،‬ظلت وفية‬ ‫ملدينتها بغداد ومل تغادرها كما غ��ادره��ا الكثري‬ ‫م��ن مبدعيها ومبدعاتها‪ ،‬ولأن��ه��ا مل حتمل معها‬ ‫بغداد‪/‬ها‪ /‬وترحل‪ ،‬ظلت بغداد هي الأخرى وفية‬ ‫لها‪ ،‬حتتويها يف ح�ضنها ومتنحها زمن ًا للإبداع‬ ‫وت��ه��دل فيه الق�صيدة‪ ،‬و�شاعرتنا ح��ن��ان وحيد‬ ‫الدليمي من مواليد بغداد ‪ 1980‬وتن�شر نتاجها‬ ‫يف ال�صحف والدوريات املحلة والعربية‪ .‬حتدثت‬ ‫عن جتربتها ال�شعرية فقالت‪ :‬جتربتي ال�شعرية‬ ‫وبداياتي كانت متوا�ضعة‪� ،‬ألفيتها منذ نعومة‬ ‫منبعث من عوامل‬ ‫ك�سحر‬ ‫�أظ��ف��اري ت�شدين �إليها‬ ‫ٍ‬ ‫ٍ‬ ‫�أخرى‪� ،‬أخذتني حتى من طفولتي‪ ،‬ف�أ�سرتق نف�سي‬ ‫لكي �أجدين بني كتب ون�صو�ص �أخي الأكرب‪� ،‬أقر�أ‬ ‫بنهم وتوق لهذا ال�شيء الذي �أ�سرين بالرغم من‬ ‫جهلي ملكنونات ِه وتفا�صيله‪� .‬إن��ه ال�شعر‪ ،‬احلب‬ ‫الأول وال�شهقة ال�شعورية البكر‪ ،‬التي كانت وما‬ ‫زالت و�ستبقى �إىل �أن ي�شاء الله حا�ضرة عبقة حية‬ ‫بني �أنفا�سي‪ .‬وك�أي فتاة �شرقية حماطة مبجتمع‬ ‫قبلي حمافظ كنت �أخ�شى من التوغل يف �أعماق‬ ‫ه��ذه الهبة وت���ار ًة مينعني احل��ي��ا ُء واخل��وف من‬ ‫املجهول يف امل�ضي ُق��دم��ا‪ .‬ومت�� ّر ال�سنون وتلك‬ ‫ال�صبية ي�أ�سرها ذات ال�سحر بدافع �أقوى و�أن�ضج‬ ‫�أال وهو حب االط�لاع والثقافة واالجن��ذاب نحو‬ ‫كل ما يخ�ص الأدب العربي ب�صورة عامة‪ ،‬و�صوب‬ ‫كل ما يحمل �إجابات وافية و�إ�شباع لهذا اجلوع‬ ‫ال�شعوري واالحتياج العاطفي املفعم بالرغبة‪.‬‬ ‫جميل بثينة‪ ،‬روايات �إح�سان عبدالقدو�س‪ ،‬نزار‬ ‫ق��ب��اين وال��ر���س��م بالكلمات‪ ،‬مليعة عبا�س عمارة‬ ‫وف��دوى طوقان‪ ،‬عنرتة العب�سي وجمنون ليلى‪،‬‬ ‫جميع ه��ذه ال��ك��ن��وز ب�ين ي��دي ح��ن��ان ال��ت��ي كانت‬ ‫�أ�صغر من �أن ُت��درك ما ينتظرها‪ ،‬فلذلك �أعرتف‬ ‫خ�شيت �أن �أكتب و�أنا بني هذا الكم الهائل العظيم‬

‫الذي ميثل تاريخ الأدب العربي القدمي واملعا�صر‬ ‫ف�آثرت ال��ق��راءة ل�سنني عديدة‪ ،‬من ثم االن�شغال‬ ‫باحلياة االجتماعية والأوالد وال��و���ض��ع العام‬ ‫للبلد كلها �أ�سباب حالت دون التجر�ؤ على فكرة‬ ‫الكتابة وتنفيذها على �أر�ض الواقع �إىل �أن جاء‬ ‫الوقت املنا�سب وتهي�أت الأ�سباب وعُقد العزم‬ ‫بعد امل�شيئة لتعلم البحور والأوزان ولو ب�شكل‬ ‫يتيح لأذين املو�سيقية �أن تعي ما ت�سمع من جمال‬ ‫�آخ��اذ �سلب لب الذائقة وا�ستوىل على هواج�س‬ ‫النف�س وت�أمالتها ف�أم�ست تلك الفرتة التي �شابها‬ ‫التوج�س من اقتنا�ص الفر�صة ب�أن ُتكون �أر�ضا‬ ‫خ�صبة ل�ل�إب��داع وخميلة ثرية نوعً ا ما بال�صور‬

‫�إدري�س علو�ش يقدم �شهادات‬ ‫يف جتربة حميد �سعيد ال�شعر ّية‬ ‫َ�ص َد َر عن دار «دي��ار للن�شر والتوزيع» كتاب «حميد �سعيد‪ :‬حوار �شامل و�شهادات»‬ ‫لل�شاعر والناقد املغربي �إدري�س ع ّلو�ش‪ ،‬يف ‪� 172‬صفحة قيا�س ‪� 15/21‬سم وبغالف‬ ‫ِمن ت�صميم الفنان ال�سوري «رامي َ�شعْبو»‪ .‬ويَت�ضمّن الكتاب �إ�ضافة �إىل مقدمة امل�ؤلف‬ ‫حوارا يف عدّة ف�صول حملت العناوين التالية‪« :‬حالة ال�شعر‪ :‬الق�صيدة ِمن املُ َت َخي َِّل‬ ‫�إىل املُ ْنجَ ز»‪�« ،‬أح��وال ال�شاعر‪ :‬احل ّلة‪ ،‬حا�ضنة ُّ‬ ‫الطفولة وم َْ�ش َتل املَوهِ بَة»‪�»،‬أيّ َزمَن‬ ‫«ال�شاع ُر ُم َتجَ ِّذر ًا يف املكان»‪« ،‬باب ْ‬ ‫الع�شق‬ ‫«�ش ْع ُرنا يف مجَ ْرى التاريخ»‪،‬‬ ‫ِ‬ ‫للق�صيدَة؟»‪ِ ،‬‬ ‫�شهادات يف جتربة حميد �سعيد ال�شعريّة لثالثة‬ ‫ٍ‬ ‫املغربي»‪ .‬و َب ْع َد احلوار َت َ�ضم ََّن الكتابُ‬ ‫ك ّتاب و ُن ّقاد ِمن املغرب ُهم‪� :‬أحمد املديني‪ ،‬ح�سن الغريف‪ ،‬م�صطفى ال�شليح‪ .‬ويقول‬ ‫�شاعر ًا ُيد ِْر ُك �ش� َأن الق�صيدة‪ُ .‬يد ِْر ُكها‬ ‫امل�ؤلف يف مقدمة الكتاب‪« :‬لي�س �سه ًال �أن تحُ ِاو َر ِ‬ ‫بارها ق�صيدة حالمِ َة‪ ،‬فاتنة‬ ‫ْنى‪،‬‬ ‫ِ‬ ‫ْنى َو َمع ً‬ ‫آفاق اف ِتتا ِن ِه ِبها َمب ً‬ ‫وبهيام ِه بها با ْع ِت ِ‬ ‫ِبحَ وا�سِّ ِه و� ِ‬ ‫وه��ارب��ة ِم��ن امل�ستحيل وع��ائ��دة �إليه‪.‬‬ ‫ُدر ُك تمَ َ ْظهُراتها يف املُ َت َخيَّل والوُجُ و ِد‬ ‫ي ِ‬ ‫يف ال�لان��ه��ائ ّ��ي واخل���ل���ود يف املُ ْب َتغى‬ ‫واملُ ْ�ش َتهى واملَ��دى‪ .‬هِ َ��ي ا ُ‬ ‫ال�صة التي‬ ‫خل َ‬ ‫� َأ�س َر ْتني و�أن��ا ب�صدد محُ���ا َو َرة ال�شاعر‬ ‫َدار َ�س َن ٍة �أو‬ ‫العراقي حميد �سعيد على م ِ‬ ‫يزيد‪ ،‬ف�إجاباته تفتح �شهيّة َت َعدُّد الأ�سئلة‬ ‫َو َت َف ُّرعها وان�شطارها �إىل ق�ضايا متنوّ عة‬ ‫�صب يف منابع ِّ‬ ‫ال�شعْر وت�ستم ّد قدر َتها‬ ‫َت َّ‬ ‫اّ‬ ‫وره»‪ .‬و�إدري�س علو�ش‪،‬‬ ‫اخللقة ِمن جُ ُذ ِ‬ ‫م���ؤ ّل��ف الكتاب‪� ،‬شاعر وكاتب مغربي‪،‬‬ ‫ع�ضو احتاد ك ّتاب املغرب‪� .‬صدر له حتى‬ ‫الآن قرابة الع�شرين كتابا‪ ،‬بينها �أربع‬ ‫ع�شرة جمموعة ���ش��ع��ر ّي��ة‪��� ،‬ص��درت يف‬ ‫املغرب و�سوريا ولبنان والأردن‪.‬‬

‫ال�شعرية والقابلية على ابتكارها ف��ك��ان لبحر‬ ‫الوافر والكامل ق�صب ال�سبق يف �إبراز الإمكانية‬ ‫والتجربة ال�شعرية يف بداياتها‪ ،‬فقلت �آنذاك‪:‬‬ ‫الق�صيدة طاملا‬ ‫�س�أعتلي �شمم‬ ‫ِ‬ ‫لك يف الف�ؤا ِد مكان ٌة وح�ضو ُر‬ ‫فار�س‬ ‫حتى و�إن عانيتَ كبوة ٍ‬ ‫لن يفنى يف قلبي الأ�سري �شعو ُر‬ ‫َ‬ ‫غيابك جذو ًة‬ ‫�أوقدتَ حريف يف‬ ‫حتى ا�ستماتت يف َ‬ ‫هواك �سطو ُر‬ ‫فكانت بداية ب�سيطة موفقة نوعً ا ما على بحر‬ ‫الكامل ج��� ّرت خلفها جت���ارب �أخ���رى ن�س�أل الله‬ ‫فيها التوفيق والتميز‪ .‬وعن اختيار ال�شعر جن�سا‬

‫�أدبيا خالف الأجنا�س الأدبية الأخرى قالت حنان‬ ‫لي�س اختياري بقدر ما هو اجنذاب‬ ‫الدليمي‪ :‬الأمر َ‬ ‫وميول خارجة عن �إرادة القارئ‪ ،‬فلوال القراءة ملا‬ ‫ا�ستطعنا ت�شخي�ص املَل َكة وتوجهاتها الأدبية‬ ‫وال�شعر بحد ذاته عامل جذب عظيم لكل ذي ذائقة‬ ‫وحمب للغت ِه ويعتز بجذورهِ ‪� ،‬أما عن العامود فهو‬ ‫بالفعل عامود الأدب العربي وفي�صله وحموره‬ ‫لذا جتده املت�صدر دائما كون ُه الأ�صل وما دون ُه‬ ‫ف��روع‪ .‬وت��رى �أن مقومات الن�ص الناجح يكمن‬ ‫يف التمكن م��ن �أدوات���ه بقدر امل�ستطاع و�أهمها‬ ‫الإح�����س��ا���س ال��ع��ايل واللغة ال�سليمة ناهيك عن‬ ‫جزالة املعنى وبالغت ِه‪ .‬وعن اللغة ال�شعرية تقول‬ ‫ال�شاعرة العراقية �إن لكل كاتب �أو كاتبة طموحا‬ ‫نحو التميز باملفردة وال�صورة ال�شعرية ليكون‬ ‫لونه اخلا�ص و�شخ�صيته ال�شعرية التي ينفرد‬ ‫بها ويبتعد عن التقليد مع مراعاة التم�سك ب�أ�صول‬ ‫الأدب العربي وت��اري��خ��ه‪ .‬وع��ن مت�سكها ب�إيقاع‬ ‫ال�شعر العربي الأ�صيل تروي قائلة‪� :‬إن التع�صب‬ ‫له بب�سالة و�ضعني مبواقف �شتى مع كثري من‬ ‫الأ�صدقاء ممن يعيبون على ال�شعر املقفى املوزون‬ ‫لكونه يلتزم ببحر وقافية وال يقيد‪ ،‬وهنالك فرق‬ ‫بقانون ما والتقيد به فبالعك�س �أرى‬ ‫بني االلتزام‬ ‫ٍ‬ ‫�أن العمود فتح الأبواب على م�صراعيها مع و�ضع‬ ‫نقاط و�أ�س�س مهمة للكاتب تدفعه للتفوق وابراز‬ ‫موهبته ليغدو امتدادا لأدب متجذر عا�ش مئات‬ ‫ال�سنني‪ ،‬وباعتقادي دونه هباء وال حياة له و�إن‬ ‫ح��از على القبول ف�سيكون وق��ت�� ًي��ا‪ .‬وت��ق��ول عن‬ ‫ق�صيدتها «كم ُتعاين ب�صمتها بغدادُ» �إن الق�صيدة‬ ‫ُكتبت على بحر اخلفيف وك���أي ن�ص له ظروفه‬ ‫ومعطياته وحالة ال�شاعر الإن�سانية وال�شعورية‬ ‫هي الفي�صل �آن ذاك‪� ،‬أما امل�صادر فهي هبة �إلهية‬ ‫وتراكمات معرفية وعاطفية �أنتجتها التجارب‪.‬‬ ‫وت��رى ال�شاعرة حنان الدليمي �أن هناك نه�ضة‬ ‫�شعرية وا�ضحة يف العراق ّ‬ ‫تب�شر بخري والنوع‬

‫قـ�صيـدة‬ ‫نامق سلطان‬

‫يف هذه احلالة يتقدم باملفا�ضلة على الكم فالكرثة‬ ‫ال تعني بال�ضرورة املوهبة احلقة لكن حب اللغة‬ ‫وال�شعر بالذات ما يدفع الفرد العراقي للتعبري من‬ ‫خالله عن همومه ومعاناته‪ ،‬وكما نعلم �أن الإبداع‬ ‫يولد من رحم املعاناة‪ .‬وعن ق�صيدة النرث تقول‪:‬‬ ‫باعتقادي املتوا�ضع ال يجوز لنا �إط�ل�اق �صفة‬ ‫الق�صيدة على القطعة النرثية كون الق�صيدة لها‬ ‫مدلوالتها الأدبية لغة ومعنى‪� ،‬أما عن الآراء التي‬ ‫�أُبديت حيالها فكل له نظرته وذائقته‪ ،‬و�أت�صور‬ ‫مهما كان احل�ضور �إيجابيًا ب�أ�سلوب راق وموهبة‬ ‫حقيقية فلن يكون له ن�صيب يُذكر بتاريخ الأدب‬ ‫العربي للأ�سف‪ .‬وهي ترى �أن احل��زن وال�شجن‬ ‫يهذبان ال��روح واحل��رف يف � ٍآن واح��د‪ ،‬وتقول‪:‬‬ ‫�أجدين �أم�ضي للكتابة طائعة حينما يعرتيني �أمل‬ ‫من عار�ض ما �أو فراق �أحبة‪ ،‬لذلك جتد �أجمل ما‬ ‫ن�صو�صا �أحاطها احلزن‬ ‫قيل يف ال�شعر العربي‬ ‫ً‬ ‫وال�شعور باحليف �أو الغربة‪ .‬وعن ظروف �إبداع‬ ‫املر�أة العربية تقول‪ :‬املحزن �أن الكثريات جتاوزنها‬ ‫واتيحت لهن ظ���روف االن��ط�لاق��ة نحو الإب���داع‪،‬‬ ‫ولكن مل يتكبدن عناء املحاولة اجل��ادة للكتابة‬ ‫والتميز‪ .‬وترى �أن الثقة واال�ستقرار الأمني الذي‬ ‫بدوره ي�ؤدي �إىل ا�ستقرار فكري ومادي ومعنوي‬ ‫وبالتايل فر�صة حلياة كرمية طبيعية تولد فيها‬ ‫املواهب على �أر�ض �صلبة و�أ�س�س متينة‪ .‬وتقول‬ ‫عن النقد يف العراق �إن �س�ؤال النقد لطاملا توارد‬ ‫�إىل ذهني و�أملني تف�شي ظاهرة املجامالت حتى‬ ‫يف النقد على ح�ساب الن�ص واللغة‪ ،‬مما ُي�ؤثر‬ ‫�سلبًا على م�ستقبل ال��ك��ات��ب ور�ؤي��ت��ه ب�شفافية‬ ‫وو���ض��وح لتجربته ال�شعرية وجتنب الأخطاء‬ ‫ومن ثم االرتقاء للأف�ضل‪ ،‬النقد مهمة �أدبية بالغة‬ ‫الأهمية وهنالك نقاد عراقيون وعرب يُ�شار لهم‬ ‫بالبنان لكن امل����ؤمل �أن ن��ظ��رة املتلقي �أ�صبحت‬ ‫�سطحية وتف�ضل االخت�صارات ور�ؤو���س االقالم‬ ‫يف �أكرث الأحيان‪.‬‬

‫�سكون‬ ‫اليو َم‬ ‫أم�س‬ ‫كال ِ‬ ‫مل �أفعل �شيئا مه ّم ًا‬ ‫مل �أ�ستقبل �أحد ًا‬ ‫ومل �أودّع �أحد ًا‬ ‫أريكة‬ ‫الكتابُ الذي تركته على ال ِ‬ ‫ما زال يف مكانه‬ ‫احلديقة‬ ‫و�شجر ُة التني يف‬ ‫ِ‬ ‫على حالها‬ ‫حتى �ضو ُء ال�شم�س من النافذة‬ ‫مل يتغري‬ ‫وال ال�ساع ُة على اجلدار‬ ‫�صخرة‬ ‫جال�س على‬ ‫ٍ‬ ‫وال �صورتي‪ ،‬و�أنا ٌ‬ ‫قرب النهر‬ ‫لكن‪ ،‬من الذي التقط ال�صورة‬ ‫قبل ثالثني عاما؟‬ ‫والذي يقف بجانبي‬ ‫�أين هو الآن؟‬

‫عن كارل يونغ‪ ..‬الذي اتهمه فرويد بتم ّني املوت له!‬ ‫هايل شرف الدين‬

‫يمُ َّثل ك��ارل يونغ (م�ؤ�سّ �س علم النف�س التحليلي)‬ ‫�شخ�صي ًة �إ�شكالي ًة ومتم ِّردة يف مدر�سة التحليل‬ ‫النف�سي ال��ف��روي��دي‪ ،‬وق��د رف�ض اقت�صار الالوعي‬ ‫على الغريزة والإ���ش��ب��اع‪ ،‬وا�ست�شهد مبراحل منو‬ ‫ال�شرنقة ليعطي �أدوار ًا �أخرى غري الدور اجلن�سي‬ ‫يف النمو‪ .‬وق��د دخ��ل يف ���ص��راع علمي ط��وي��ل مع‬ ‫رائد مدر�سة التحليل النف�سي ومكت�شف الال�شعور‬ ‫�سيغموند فرويد‪ ،‬حتى �أن فرويد اتهمه بتم ّني املوت‬ ‫له والإف�صاح عن ذلك بطريقة غري مبا�شرة من خالل‬ ‫حمادثة جرت بينهما على منت قطار حتدّث فيها يونغ‬ ‫عن الآث���ار والقبور وعظام القدماء وه��ذا ما �أثار‬ ‫حفيظة فرويد!‪ .‬ر�أى يونغ �أن عقدة الأب (�أوديب)‬ ‫املبجل‪ ،‬لكنه‬ ‫لي�ست �إال �إعادة �إحياء ل�صورة «يهوه» َّ‬ ‫ُّ‬ ‫هاهنا يزور حفلة التحليل النف�سي بثياب تنكرية‪.‬‬ ‫بنى يونغ (‪ )1961 – 1875‬علمه اجل��دي��د‪ ،‬علم‬ ‫النف�س التحليلي‪ ،‬بعد اختالف يف الأ�سا�سيات مع‬ ‫فرويد وبعد ان�شقاقه عن مدر�سة التحليل النف�سي‪،‬‬ ‫و�أهم اختالف كان زعم يونغ ب�أن النف�س هي �شيء‬ ‫م��ن الت�شاركية وه��ي لي�ست ع�ضوية وم�صدرها‬ ‫اخلارج‪ .‬كما �أنه ر�أى ب�أن الع�صاب (املر�ض النف�سي)‬ ‫هو حماولة تكيُّف فا�شلة من قبل الأنا بغية حتقيق‬ ‫التوازن ما بني الواقعني الداخلي واخلارجي‪ .‬ور�أى‬ ‫م�ساو لليقني ما دام فاع ًال مثله بقوله‬ ‫�أي�ض ًا ب�أن اخليال ٍ‬ ‫ال�شهري‪« :‬كل ما يفعل هو فعلي» ب�صرف النظر �إن كان‬ ‫هذا الفاعل واقع ًا حقيقي ًا �أو خيا ًال خمتلق ًا‪ ،‬فالأهمية‬

‫تكمن يف �أنه ي�سيطر وي�ستحوذ على ال�سلوك‪ .‬ومن‬ ‫هنا ت�أتي قوة وت�أثري «اخلرافة» على العقل الب�شري‬ ‫بالرغم من كونها �أ�شياء غري علمية‪ .‬حتدث يونغ عن‬ ‫الإن�سان القدمي‪ ،‬وهو بر�أيه غري �آبه باملنطق العلمي‪،‬‬ ‫فهو بالأ�صل كائن غري نف�ساين يعني ت�شاركي وال‬ ‫يحمل �أفكار ًا موجَّ هة‪ .‬ولقد ت�أثر هنا بنظرية «الأفكار‬ ‫اجلماعية» ل��ـ ليفي ب��روه��ل التي يقول فيها‪�« :‬إن‬ ‫الأداء النف�سي يف الأف��ك��ار اجلماعية واح��د �إذا ما‬

‫قارناها باملنطق العلمي‪ ،‬لكن االختالف يكمن يف‬ ‫امل�س َّلمات»‪ .‬د�أب يونغ‪ ،‬كفرويد‪ ،‬على حماولة تف�سري‬ ‫�أحالمه اخلا�صة‪ .‬ويف �أحد مناماته التي �شاهدها‬ ‫واعتربها مف�صلية يف �أفكاره ر�أى نف�سه ي�سافر عرب‬ ‫باخرة �إىل البحار ال�شمالية وهذا ما �أوقظ يف ذاته‬ ‫خماوف الإ�صابة باغرتاب عقلي‪ ،‬وبعد �أيام من هذا‬ ‫احللم اندلعت احلرب يف �أوروبا (احلرب العاملية)‬ ‫تخ�صه بالذات‪،‬‬ ‫واكت�شف ب�أن خماوفه كانت عامة وال ّ‬

‫ومن هنا جاء بتق�سيمات ثالثة لالوعي‪ :‬الراق الأول‬ ‫مي ِّثل الال�شعور ال�شخ�صي وهو الأر�شيف املر�ضي‬ ‫وال�����س��وي وال��ت��ج��رب��ة ال�شخ�صية ل��ل��ف��رد‪ ،‬وال���راق‬ ‫ال��ث��اين ه��و ال�لا���ش��ع��ور اجل��م��ع��ي ك��م��ن��اخ م�شرتك‬ ‫يربط الب�شرية جمعاء ببع�ضها‪ ،‬والراق الثالث هو‬ ‫الال�شعور الغرائزي (الفرويدي)‪� .‬أوج��د يونغ ما‬ ‫�أ�سماها ال��رم��وز الكبرية التي تنبثق عن الأمناط‬ ‫البدئية و�أبرزها الرموز املذكرة وامل�ؤنثة‪� .‬أهم رموز‬ ‫الذكورة‪ :‬ال�شم�س والأب والنار والق�ضيب‪ ،‬و�أهم‬ ‫الرموز امل�ؤنثة هي املاء والأر�ض واجلبل‪ .‬وحتدَّث‬ ‫يف �أعماله الكثرية كيف يولد الرمز وكيف يحتجز‬ ‫معه احلاالت االنفعالية للإن�سان وكيف يظ ُّل ميار�س‬ ‫ا�ستقطابه على اجلن�س الب�شري‪ .‬على �سبيل املثال‪:‬‬ ‫�إذا ما �أخذنا �إن�سان الع�صر احل��ايل وانتزعنا منه‬ ‫جواله و�سيارته و�أجهزته احلديثة وو�ضعناه يف‬ ‫الغابة ملدَّة ليلة واحدة‪ ،‬فما هو �شعور هذا الإن�سان‬ ‫(احلديث) طيلة تلك الليلة؟ �إن �أك�ثر ما �سيحلم به‬ ‫هو ال�شم�س و�صعودها يف ال�سماء ملا متنحه من‬ ‫ن��ور ودفء وط��رد لأ�شباحه وته ُّي�ؤاته‪ ،‬وه��ذا كان‬ ‫ح��ال الإن�����س��ان ال��ق��دمي ال���ذي ع��ب�� َد ال�شم�س يف كل‬ ‫عباداته وقدَّ�س �صعودها يف كل معتقداته وحتى‬ ‫يف اخ�تراع��ات��ه و�إب��داع��ات��ه‪ .‬يف ب��داي��ة حياته كان‬ ‫يونغ قارئ ًا نهم ًا لأهم الأعمال الفكرية‪ ،‬وقد �صدمه‬ ‫يف حينها كتاب «فاو�ست» لغوته‪� .‬صدمته حقيقة �أن‬ ‫غوته قد �أخذ �شخ�صية ال�شيطان بجدّية‪ ،‬وقد �أبهره‬ ‫من الفال�سفة الفيل�سوف �شوبنهاور ال��ذي اعرتف‬ ‫بوجود ال�شر ومنح معاناة العامل وب�ؤ�سه �صوت ًا‪.‬‬

‫بريوت عا�صمة �سرييالية‬ ‫غادة السمان‬

‫دوم ًا �أعو ُد �إىل الوطن لتعبئة بطارياتي الروحية‬ ‫والأبجدية‪ .‬وعلى الرغم من �أنني ع�شت معظم‬ ‫عمري يف الغرب املر ّفه بني جنيف ولندن وروما‬ ‫وب��اري�����س ال��ت��ي �أق��ي��م فيها منذ �أك�ث�ر م��ن ثالثة‬ ‫ع��ق��ود ج���ارة ل�برج �إي��ف��ل و�أك����رر‪ :‬مل ازرع���ه يف‬ ‫قلبي بد ًال من يا�سمينة البيت الأول يف دم�شق‬ ‫القدمية خلف اجلامع الأموي‪ ،‬وال بد ًال من منارة‬ ‫بريوت على �شاطئ البحر (كورني�ش املنارة)‪..‬‬ ‫يف �أيامي الأوىل يف �إجازتي يف بريوت ذهبت‬ ‫لزيارة �صديقة يل يف حي بريوتي عريق‪ ،‬وكنا‬ ‫ن�شرب القهوة حني �سمعنا �ضجيج الدراجات‬ ‫النارية يف موكب ا�ستفزازي وحل�سن احلظ مل‬ ‫يطلق �أحد النار على ع�شرات ال�شبان بقم�صان‬ ‫ح��زب��ي��ة يف م��وك��ب «ال���غ���زاة» ول���و ف��ع��ل لع�شت‬ ‫ا�شتباك ًا م�سلح ًا من ذيول االنتخابات النيابية‪..‬‬ ‫ولت�ساقط القتلى من الطرفني‪ .‬ومت تدارك الفتنة‬ ‫حني �سارع �أح��د زعماء انتمائهم احلزبي �إىل‬ ‫�شجب ذلك‪ ..‬ولكن ا�ستعرا�ض القوة �أيقظ جرح ًا‬ ‫�سبق القيام به على نحو �أكرث �إيذاء وقال زعيم‬ ‫الكتلة امل�ضادة �أن��ه من املعيب تكرار ا�ستباحة‬ ‫ب�يروت‪ ..‬ومن طريف �أقول و�أنا ال �أفهـ ــم �شيئ ًا‬

‫يف ال�س ــيا�سة بل يف اجلغرافيا �أن الط ــريق �إىل‬ ‫القــد�س ومق ــاومة العدو ال متر من بريوت‪..‬‬ ‫وال يفيد (الق�ضية) ج��رح (البيارتة) �أي �أهل‬ ‫بريوت‪ .‬متت حما�صرة تلك احلادثة وال�سيطرة‬ ‫على نتائجها كما ع�شرات �سواها تعرت خالل‬ ‫فرتة االنتخابات النيابية ولكن اجلمر ال يزال‬ ‫متقد ًا حتت الرماد‪ ..‬وبريوت املدينة ال�سرييالية‬ ‫�أقامت بعد تلك التظاهرة اال�ستفزازية بالدراجات‬ ‫النارية حف ًال غنائي ًا يف قلب (البلد) دام �ساعات‬ ‫وتعاقب فيه املطربون والدعوة جمانية ومتايل‬ ‫مئات النا�س طرب ًا وحبور ًا‪ .‬ك���أن �شيئ ًا مل يكن‬ ‫قبل ذل��ك‪ ،‬فحب احلياة لدى اللبناين �أق��وى من‬ ‫�شهواته العنفية واحلربية والعدوانية‪.‬‬ ‫لبنان وطن الالمعقول‬ ‫ه��ذا بلد �صغري ا�سمه لبنان جت���اوره ال��زالزل‬ ‫والرباكني وتتعاي�ش فيه (على م�ض�ض �أحيان ًا)‬ ‫ع�شرات (الفرق) الدينية والطائفية واحلزبية‬ ‫وت��خ��ت��ل��ط ف��ي��ه ال�����ص��رخ��ات بامليكروفونات‬ ‫والأ�صابع املهددة‪ ،‬هذا اللبنان جنده منذ الآن‬ ‫ي ُِع ُّد ملهرجانات ال�صيف وثمة خماوف من عقبات‬ ‫�أمام جمرد ت�شكيل جمل�س وزراء! وها هو �أحد‬ ‫املهرجانات يعلن عن ق ــدوم املغن ــية كارال بروين‬

‫حزبية وم�ستقلة ونا�شطة و�أحيان ًا على لوائح‬ ‫ت�ضم الرجال ويخ�ضن ما كان معركته وحده‪.‬‬ ‫ظاهرة �أخ��رى �إيجابية وه��ي اهتمام املجالت‬ ‫وال�صحافة (الن�سائية) عامة بهن وبخو�ضهن‬ ‫«معركة الرجال» فاملجلة الن�سائية مل تعد وقف ًا‬ ‫على �أحدث �صيحات الأزياء والتجميل والطبخ‬ ‫بل �صارت �أي�ض ًا تهتم (بر�أ�س املر�أة) خارج �إطار‬ ‫حالق ال�شعر!‪ .‬وتر�سخت تلك الظاهرة يف منابر‬ ‫تر�أ�س حتريرها ن�ساء �شابات ناجحات يف حقل‬ ‫ال�صحافة‪.‬‬

‫(زوج ــة ال�س ــيد �ساركوزي الرئي�س ال�سابق‬ ‫للجمهورية الفرن�سية) �إىل جانب ع��ودة زياد‬ ‫الرحباين ومهرجان يف جبل لبـ ــناين �آخر يعل ــن‬ ‫عن ح�ضور ال�شهرية �شاكريا للغناء فيه ومهرجان‬ ‫بعلبك والد املهرجانات يعلن عن برناجمه الذي‬ ‫ينتقده البع�ض لكنهم �سيذهبون بالت�أكيد �إليه‬ ‫على الرغم من املخاوف من زيارة بعلبك حتى يف‬ ‫جمرد زيارة �سياحية وكان فندقها الوحيد خاوي ًا‬ ‫حني ذهب اليه �صحفي فرن�سي كتب عن لبنان يف‬ ‫«جملة الفيغارو» و�أحبه‪ ..‬ورافقه م�صور ذ ّكرتنا‬ ‫�صوره بجماليات هذا الوطن الالمعقول الذي‬ ‫غ�سان �صار �أ�سطورة‬ ‫يرق�ص ف��وق اجلمر بحبور راف�ض ًا ان ينتزع‬ ‫�أح��د منه بهجة العي�ش‪ .‬لبنان الوطن ال�صغري يف ال��ط��ائ��رة التي حملتني �إىل ب�يروت جل�س‬ ‫املحاط باحلرائق وال��زالزل من الأن��واع كلها ما يف املقعد �إىل جانبي �شاب عرفت من لهجته �أنه‬ ‫فل�سطيني على الرغم من �أنه ولد يف لبنان يوم‬ ‫زال مينحنا كعرب ظواهر �إيجابية‪.‬‬ ‫اغتال العدو ال�شهيد غ�سان كنفاين! لقد انتقلت‬ ‫�إليه اللهجة من والديه وجدته الذين ا�ضطروا‬ ‫حتت قبة الربملان‬ ‫ها هي امل��ر�أة اللبنانية مث ًال تقوم بنقلة نوعية ملغادرة وطنهم �إىل لبنان‪ ..‬ولبنان �صار ي�ضيق‬ ‫يف االنتخابات التي �أُج��ري��ت م���ؤخ��ر ًا‪ .‬فهي مل ب��ال�لاج��ئ�ين �إل��ي��ه م��ن فل�سطينيني و�سوريني‬ ‫تخ�ضها ب�صفتها ابنة �أو زوج��ة �أو �أخ��ت زعيم وعددهم يكاد يفوق عدد �سكانه‪ ،‬لكنه يحت�ضنهم‬ ‫�سيا�سي ما فح�سب‪ ،‬بل ب�صفتها ال�شخ�صية �أو ًال فهو وطن الالمعقول‪ .‬وق��ال يل ال�شاب �أن��ه قر�أ‬ ‫كمواطنة لبنانية لها برنامج انتخابي‪ .‬ثمانون كتب غ�سان كنفاين و�س�ألني‪ :‬ه��ل �سمعت به؟‬ ‫امر�أة حلمن ب�إجراء تبديل حتت قبة الربملان بني قلت‪ :‬طبع ًا‪ ..‬وعرفته �أي�ض ًا‪� ..‬س�ألني كطفل‪ :‬هل‬

‫�صافحته؟ هل مل�ست يد ذلك البطل؟ وكدت �أروي‬ ‫له حكاية طويلة و�أبوح له بكل ما كان‪ ..‬فالطائرة‬ ‫تفك عقدة الأل�سنة واملرء على ارتفاع ثالثني �ألف‬ ‫قدم عن الأر���ض ـ على الأق��ل ـ‪ ..‬لكنني كروائية‬ ‫ظللت �صامتة لأنني كنت �أخطط فج�أة لكتابة‬ ‫رواي��ة عن �سيدة تروي لل�شاب ال�صغري جارها‬ ‫يف الطائرة حكاية م�شوّ قة كما ح��دث يف فيلم‬ ‫«التيتانيك» حيث ت��روي ام���ر�أة جنت من غرق‬

‫تلك الباخرة ق�صة حب عا�شتها ف��وق الباخرة‬ ‫ال�شهرية وان��ت��ه��ت مب��وت ال��ف��ن��ان ال���ذي �أحبها‬ ‫غرق ًا �أمام عينيها‪ .‬ولكن غ�سان كنفاين مل يغرق‬ ‫يف البحر املتجلد ويتم ن�سيانه بل حت��وّ ل من‬ ‫رجل �إىل رمز و�إىل �أ�سطورة والأ�ساطري تظل‬ ‫حيّة وملهمة للنا�س‪ ..‬و�صار جمرد قويل �أنني‬ ‫�صافحته يثري �إعجاب �شاب فل�سطيني ولد يوم‬ ‫ا�ست�شهد غ�سان!‬


‫| رياضة عالمية | ‪9‬‬ ‫مي�سي ونيمار على ر�أ�س املر�شحني جلائزة (احلذاء الذهبي) يف املونديال‬ ‫ال�سبت املوافق ‪ 9‬من حزيران ‪ 2018‬العدد ‪ 4066‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬ ‫‪SSaturday ,9 June. 2018 No. 4066 Year 15‬‬

‫وكاالت – متابعة المشرق‬

‫ال��ذي ظهر به مع ن��ادي �أتلتيكو مدريد الإ�سباين‪ ،‬وخالل‬ ‫املباريات الودية ملنتخب ب�لاده ‪ ،‬خا�صة انه فاز بجائزة‬ ‫«احل ��ذاء الذهبي» يف بطولة ك��أ���س �أمم �أوروب ��ا ‪.2016‬‬ ‫ويبقى حلم غريزمان ه��و ال�ف��وز ب �ـ»احل��ذاء الذهبي» يف‬ ‫نهائيات ك�أ�س العامل‪ ،‬واملرتبط ب�شكل كبري بنتائج منتخب‬ ‫ب�لاده يف ه��ذه البطولة‪ ،‬حيث يبقى «ال��دي��وك» مر�شحني‬ ‫للذهاب بعيد ًا يف هذه البطولة‪.‬‬

‫َ�ستعرف الن�سخة الواحدة والع�شرون من نهائيات ك�أ�س‬ ‫العامل برو�سيا مناف�سة �شديدة غري مبا�شرة بني عدد من‬ ‫املهاجمني من اجل نيل جائزة «احلذاء الذهبي» التي متنح‬ ‫لأف�ضل ه��داف من قبل �شركة «ادي��دا���س» الراعي الر�سمي‬ ‫للبطولة‪ .‬ورغم تواجد عدد هام من املهاجمني الهدافني يف‬ ‫هذه الدورة‪� ،‬إال �أن حظوظهم يف التتويج باجلائزة تختلف‬ ‫من العب لآخر بح�سب عاملني �أ�سا�سيني‪ ،‬حيث يتمثل العامل‬ ‫الأول باملنتخب الذي يلعب له والنتائج التي �سيحققها يف‬ ‫البطولة‪� ،‬إذ كلما اقرتب من النهائي زادت فر�ص مهاجميه‬ ‫يف احل�صول على اجل��ائ��زة‪� ،‬أم��ا العامل ال�ث��اين فيتمثل‬ ‫بالأداء الذي �سيظهر به كل مهاجم‪ .‬وكان العديد من النجوم‬ ‫قد ر�شحوا لنيل اجلائزة يف دورات �سابقة قبل انطالقة‬ ‫البطولة قبل �أن يخيبوا الآمال‪ ،‬ويف املقابل ف�إن الدورات‬ ‫ال�سابقة �شهدت ب��روز هدافني غري مر�شحني وهدافني مل‬ ‫تتجاوز منتخباتهم دور املجموعات‪ ،‬مثلما حدث مع املهاجم‬ ‫الرو�سي �أوليغ �سالينكو يف مونديال ‪ 1994‬ب�أمريكا‪ ،‬عندما‬ ‫�أح��رز خما�سية يف مرمى الكامريون وهدف ًا �ضد ال�سويد‬ ‫‪ ،‬م�سج ًال جميع �أه ��داف منتخب ب�لاده ليفوز باجلائزة‬ ‫منا�صفة مع البلغاري هري�ستو �ستويت�شكوف‪ .‬هذا ويعترب‬ ‫عدد الأهداف التي ي�سجلها املهاجم يف املباريات الثالث من‬ ‫دور املجموعات‪ ،‬دو ًرا كبري ًا وت�أثري ًا جوهري ًا على فر�صته‬ ‫يف الفوز باجلائزة الذهبية‪ ،‬يف ظل �صعوبة الت�سجيل يف‬ ‫الأدوار الإق�صائية التي تلي هذا الدور ب�سبب اعتماد اغلب‬ ‫املنتخبات على الأ�سلوب الدفاعي‪ .‬ويف مونديال رو�سيا‬ ‫�ستكون الأنظار م�صوبة نحو ‪ 8‬مهاجمني‪� ،‬سيكون احدهم‬ ‫على الأرج��ح هداف ًا للبطولة بن�سب متباينة من الفر�ص‪،‬‬ ‫بح�سب ما �أوردته �صحيفة «الدايلي ميل» الربيطانية‪.‬‬

‫والربازيلي نيمار دا �سيلفا يتواجدان يف �أف�ضل رواق‬ ‫للتتويج بجائزة «احل ��ذاء ال��ذه�ب��ي»‪ .‬فمي�سي ب�صم على‬ ‫مو�سم كبري مع ن��ادي بر�شلونة‪ ،‬و�أن�ه��اه ه��داف� ًا للدوري‬ ‫الإ��س�ب��اين وال��دوري��ات الأوروب �ي��ة للمو�سم ال�ث��اين على‬ ‫التوايل وللمرة اخلام�سة يف م�سريته الكروية‪ ،‬مما يعك�س‬ ‫نيمار ومي�سي يخطفان الأ�ضواء‬ ‫حالة التوهج التي يتواجد عليها خا�صة انه ا�ستفاد من فرتة‬ ‫وب�ح���س��ب ال �ت �ق��ري��ر‪ ،‬ف� ��إن الأرج �ن �ت �ي �ن��ي ل�ي��ون�ي��ل مي�سي راحة �أكرث من مونديال ‪ .2014‬ومما يعزز من فر�ص نيمار‬

‫ومي�سي للفوز ب��اجل��ائ��زة‪� ،‬أنهما يلعبان �ضمن �صفوف ف�ض ًال عن الدور الذي �سيقوم به مع منتخب بالده‪ ،‬حيث‬ ‫�أق��وى منتخبني ي�شاركان يف املونديال‪ ،‬حيث ير�شحهما ال ي�ستبعد �أن يكلفهما خورخي �سامباويل وتيتي بدور‬ ‫اخل�براء لبلوغ املربع الذهبي على الأق��ل‪ ،‬مما يرفع من �صناعة اللعب بد ًال من الت�سجيل‪.‬‬ ‫عدد املباريات التي �سيخو�ضها كل منهما �إىل ‪ 7‬مباريات‪.‬‬ ‫غريزمان يعول على بالده‬ ‫وقد منحت ال�صحيفة الثنائي (الربازيلي ‪ -‬الأرجنتيني)‬ ‫فر�صة التتويج ب �ـ»احل��ذاء ال��ذه�ب��ي» ب�ـ ‪ 1‬م��ن ‪ ،10‬حيث وح�صل �أنطوان غريزمان من املنتخب الفرن�سي على ثاين‬ ‫يرتبط جت�سيد هذه الفر�صة باملردود التهديفي لكل منهما‪� ،‬أف�ضل فر�صة وبلغت ‪ 1‬من ‪ ،12‬وجاءت بعد الأداء املتميز‬

‫كونتي يرد على عر�ض ريال مدريد‬ ‫وكاالت – متابعة المشرق‬

‫ك�شفتْ تقارير �صحفية �إيطالية‪ ،‬عن رد‬ ‫الإي��ط��ايل �أن�ط��ون�ي��و كونتي‪،‬‬ ‫ع�ل��ى ات �� �ص��ال ري ��ال مدريد‬ ‫الإ��س�ب��اين‪ ،‬ب�شان تدريبه‬ ‫للنادي امللكي يف املو�سم‬ ‫امل�ق�ب��ل خ�ل� ًف��ا للفرن�سي‬ ‫زين الدين زيدان‪ .‬وقالت‬ ‫�شبكة «�سكاي �سبورت»‬

‫الإيطالية‪� ،‬إن ريال مدريد توا�صل مع كونتي‪،‬‬ ‫لكن الأخ�ير رف�ض عر�ض تدريب املريجني‪،‬‬ ‫و�أبلغهم ب�أنه يحرتم العقد الذي يربطه‬ ‫ب �ن��ادي ت�شيل�سي وي���س�ت�م��ر حتى‬ ‫نهاية املو�سم املقبل‪ .‬و�أ�شارت‬ ‫الكثري من التقارير م�ؤخ ًرا �إىل‬ ‫�أن ك��ون�ت��ي ه��و ال �ه��دف الأول‬ ‫لريال مدريد‪ ،‬بعد رحيل زيدان‬ ‫ع��ن ال �ن��ادي امل�ل�ك��ي‪ .‬و�أو�ضحت‬ ‫ال�شبكة �أنه يف حال قرر كونتي ف�سخ‬ ‫عقده مع ن��ادي ت�شيل�سي من طرف‬ ‫واحد‪ ،‬ف�سوف يكون م�ضط ًرا‬ ‫ل ��دف ��ع ‪ 10‬م�ل�اي�ي�ن ي� ��ورو‪.‬‬ ‫و�أملحت �إىل �أن كونتي قلق‬ ‫من �أ�سلوب العمل يف ريال‬ ‫م��دري��د ال���ذي ي�ع��د �أ�سا�سه‬ ‫الرتكيز على النجوم الكبرية‪،‬‬ ‫وهو ما يراه املدرب الإيطايل‬ ‫ال ي �ت �ن��ا� �س��ب م ��ع ن �ه �ج��ه يف‬ ‫التدريب‬

‫مهاجمون يف القائمة‬ ‫كما ر�شح التقرير ثالثة مهاجمني مانح ًا �إياهم فر�صة بـ ‪1‬‬ ‫من ‪ 14‬للمناف�سة على اجلائزة الذهبية‪ ،‬وهم الربازيلي‬ ‫غابرييل خي�سو�س والإنكليزي هاري كني والأملاين تيمو‬ ‫فرينر‪ ،‬ف��الأول حلمه مرهون مبدى م�شاركته �أ�سا�سي ًا يف‬ ‫ت�شكيلة «ال�سيلي�ساو»‪� ،‬أما الثاين يبقى مرهون ًا بالنتائج‬ ‫التي �سيحققها «الأ��س��ود الثالثة»‪� ،‬أم��ا الثالث ف ��إن حلمه‬ ‫م��ره��ون بتواجده يف ح�سابات «املان�شافت» التكتيكية‬ ‫للمدرب يواكيم لوف‪ .‬كما مت تر�شيح الربتغايل كري�ستيانو‬ ‫رونالدو والبلجيكي �إدين هازارد لإحراز «احلذاء الذهبي»‪،‬‬ ‫ولكن بفر�ص �ضعيفة بلغت ‪ 1‬من ‪ ،16‬حيث �سيبقى حلم كل‬ ‫منهما مرهون ًا يف الدرجة الأوىل بالنتائج التي �سيحققها‬ ‫املنتخبان الربتغايل والبلجيكي يف نهائيات ك�أ�س العامل‪،‬‬ ‫�إذ �أن اخل�براء غالب ًا ما ير�شحونهما للخروج املبكر من‬ ‫البطولة‪ ،‬ففي مونديال ‪ 2014‬خ��رج الربتغال م��ن دور‬ ‫املجموعات‪ ،‬بينما ودعت بلجيكا البطولة من دور ال�ستة‬ ‫ع�شر‪ .‬وك��ان خامي�س رودري�غ�ي��ز ق��د ن��ال ج��ائ��زة احلذاء‬ ‫الذهبي يف ك�أ�س العامل ‪ 2014‬بالربازيل‪ ،‬بعدما �سجل ‪6‬‬ ‫�أهداف يف ‪ 5‬مباريات بعدما بلغت كولومبيا الدور الربع‬ ‫النهائي‪� ،‬إذ وقع على ثالثة �أهداف يف الدور الأول وهدفني‬ ‫�ضد الأوروغواي يف الدور الثمن النهائي‪ ،‬حيث ي�ستبعد‬ ‫�أن يحتفظ بجائزته بعدما تراجع �أدا�ؤه الفني‪ ،‬و�صعوبة‬ ‫املنتخب الكولومبي يف تكرار �إجناز ‪.2014‬‬

‫بوجبا وجريو يربكان ح�سابات فرن�سا قبل املونديال‬ ‫وكاالت – متابعة المشرق‬

‫يَ�ستعد منتخب فرن�سا خلو�ض مبارياته الودية الأخرية �أمام نظريه الأمريكي اليوم‬ ‫ال�سبت يف �إطار اال�ستعداد خلو�ض مناف�سات ك�أ�س العامل التي ت�ست�ضيفها رو�سيا‬ ‫خالل الفرتة من ‪ 14‬يونيو‪ /‬حزيران اجلاري �إىل ‪ 15‬يوليو‪ /‬متوز املقبل‪ .‬و�أ�شارت‬ ‫�صحيفة (ليكيب) الفرن�سية �إىل �أن ديديه دي�شامب املدير الفني للديوك قرر خو�ض‬ ‫التدريبات‪ ،‬ام�س االول اخلمي�س‪ ،‬بعيدا عن �أعني و�سائل الإعالم‪ .‬و�أ�ضافت ال�صحيفة‬ ‫�أن هناك عالمتي ا�ستفهام ب�ش�أن دور الثنائي بول بوجبا و�أوليفييه جريو‪ ،‬ومدى‬ ‫�إمكانية اال�ستعانة بهما ب�شكل �أ�سا�سي �سواء يف ودية �أمريكا �أو ك�أ�س العامل‪ .‬ولفتت‬ ‫�أي�ضا �إىل �أن دي�شامب يفا�ضل بني اللعب بخطة ‪� 2-4-4‬أو االحتفاظ بخطته احلالية‬ ‫‪ ،3-3-4‬وهو ما �سيحدد �أي�ضا �أهمية بوجبا وج�يرو يف م�شوار فرن�سا‪ ،‬خا�صة‬ ‫بعدما تعر�ض جنم مان�ش�سرت يونايتد للعديد من االنتقادات عرب و�سائل الإعالم‬ ‫و�صافرات اال�ستهجان يف املدرجات خالل ودية �إيطاليا‪ .‬ويلعب املنتخب الفرن�سي‬ ‫يف املجموعة الرابعة بك�أ�س العامل‪ ،‬والتي ت�ضم �أ�سرتاليا‪ ،‬بريو والدمنارك‪.‬‬

‫يوفنتو�س ي�ضم كو�ستا نهائي ًا من بايرن ميونيخ‬ ‫وكاالت – متابعة المشرق‬

‫�أك َد نادي يوفنتو�س بطل الدوري االيطايل لكرة القدم اخلمي�س‬ ‫�أنه فعَل بند �شراء املهاجم الدويل الربازيلي دوغال�س كو�ستا‬ ‫م��ن ب��اي��رن ميونيخ االمل��اين مقابل ‪ 40‬مليون ي��ورو‪ .‬وكان‬ ‫كو�ستا انتقل اىل �صفوف يوفنتو�س ال�صيف املا�ضي من الفريق‬ ‫البافاري على �سبيل االعارة مع امكانية ال�شراء مقابل ‪ 40‬مليون‬

‫يورو‪ .‬وكان كو�ستا �أحد �أبرز العبي يوفنتو�س املو�سم املا�ضي‬ ‫و�ساهم ب�شكل كبري يف اح ��رازه الثنائية املحلية (ال��دوري‬ ‫للمرة ال�سابعة تواليا والك�أ�س للمرة الرابعة تواليا) بت�سجيله‬ ‫‪� 6‬أه��داف مع ‪ 14‬متريرة حا�سمة يف ‪ 47‬مباراة يف خمتلف‬ ‫امل�سابقات‪ .‬وقال النادي يف بيان «يوفنتو�س فعَل بند ال�شراء‬ ‫النهائي لدوغال�س كو�ستا من بايرن ميونيخ مقابل ‪ 40‬مليون‬

‫يورو يتم دفعها على مدى عامني ماليني»‪ ،‬م�ضيفا «يوفنتو�س‬ ‫والالعب وقعا عقدا حتى ‪ 30‬حزيران‪/‬يونيو ‪ .»2022‬وتابع‬ ‫يوفنتو�س �أن بطل �أملانيا ميكن �أن يتقا�ضى مبلغا �إ�ضافيا‬ ‫بقيمة مليون يورو ح�سب العرو�ض امل�ستقبلية لكو�ستا‪ .‬وكان‬ ‫كو�ستا ان�ضم اىل بايرن ميونيخ قادما من �شاختار دانييت�سك‬ ‫االوكراين عام ‪ 2015‬مقابل ‪ 30‬مليون يورو‪.‬‬

‫�أرقام و�إح�صائيات مميزة تعرفها نهائيات ك�أ�س العامل ‪ 2018‬برو�سيا‬ ‫مع منتخباتهم يف‬ ‫مونديال ‪2014‬‬ ‫ب�� ��ال��ب��رازي�� ��ل‪،‬‬ ‫ومنهم ‪ 61‬العب ًا‬ ‫خ��ا� �ض��وا �أي�ضا‬ ‫م��ون��دي��ال ‪2010‬‬ ‫ب �ج �ن��وب �إف��ري �ق �ي��ا‪،‬‬ ‫و ‪ 21‬الع� �ب� � ًا ف �ق��ط ك��ان��وا‬ ‫حا�ضرين يف مونديال ‪ 2006‬ب�أملانيا‪،‬‬ ‫م�ن�ه��م الأرج �ن �ت �ي �ن��ي ل�ي��ون�ي��ل مي�سي‬ ‫والربتغايل كري�ستيانو رونالدو يف‬ ‫�أول ح�ضور لهم باملونديال‪ ،‬بينما‬ ‫�سيكون مونديال رو�سيا الأول‬ ‫بدون املهاجم الأملاين مريو�سالف‬ ‫كلوزه الهداف التاريخي لبطولة‬ ‫‪16‬‬ ‫ك ��أ���س ال �ع��امل ب��ر��ص�ي��د ‪ 16‬هدف ًا‬ ‫ب�ع��دم��ا �أع �ل��ن اع �ت��زال��ه ال�ل�ع��ب بعد ه��و �أكب��ر ع��دد م��ن الالعبني املتواجدين‬ ‫وكاالت – متابعة المشرق‬ ‫مع ن��ا ٍد واح��د‪ ،‬وي�شاركون مع منتخبات‬ ‫ن�شرتْ �صحيفة «ماركا» الإ�سبانية تقرير ًا تتويج منتخب بالده بلقب ‪.2014‬‬ ‫بالدهم يف نهائيات ك�أ�س العامل ‪،2018‬‬ ‫ا��س�ت�ع��ر��ض��ت م��ن خ�لال��ه اب� ��رز الأرق � ��ام‬ ‫حيث يلعبون لنادي مان�ش�سرت �سيتي بطل‬ ‫‪5‬‬ ‫والإح�صائيات التي متيز الدورة النهائية‬ ‫ال��واح��دة وال�ع���ش��ري��ن م��ن ب�ط��ول��ة ك�أ�س ه��و ع��دد امل�شاركات التي �سي�صل �إليها الدوري الإنكليزي املمتاز‪ ،‬ليكون النادي‬ ‫العامل التي �ستنطلق بعد �أيام على املالعب امل��داف��ع املك�سيكي امل�خ���ض��رم رافائيل الأكرث ح�ضور ًا ومتثي ًال يف هذه الدورة‪،‬‬ ‫ال��رو��س�ي��ة‪ ،‬وه��ي �أرق� ��ام جت�ع��ل عد�سات ماركيز مع منتخب بالده وهو يف �سن الـ وه��و ح�ضور يعك�س الرتكيبة الب�شرية‬ ‫الإع�لام �ي�ين و�أع �ي�ن اجل �م��اه�ير م�سلطة ‪ 39‬عام ًا من عمره بعدما خا�ض نهائيات الرثية التي ميتلكها مدربه الإ�سباين بيب‬ ‫على �أ�صحابها من العبني �أو مدربني �أو ك ��أ���س ال �ع��امل �أع� ��وام ‪ 2002‬و ‪ 2006‬و غوارديوال‪.‬‬ ‫‪ 2010‬و ‪ ،2014‬ليلتحق بذلك بكل من‬ ‫منتخبات‪.‬‬ ‫‪19‬‬ ‫الأملاين لوثر ماتيو�س ومواطنه �أنتونيو‬ ‫ك��ارب��اخ��ال وح �ت��ى احل��ار���س الإي �ط��ايل هو عمر ا�صغر العب ي�شارك يف نهائيات‬ ‫‪736‬‬ ‫ه ��و ال� �ع ��دد الإج � �م� ��ايل ل�لاع �ب�ين ال��ذي��ن جيان لويجي بوفون‪ ،‬الذين �سبقوه لهذا ك ��أ���س ال �ع��امل‪ ،‬وه��و ال�لاع��ب اال�سرتايل‬ ‫دان� �ي� �ي ��ل �أرزاين م ��ن ن � ��ادي ملبورن‬ ‫�سي�شاركون م��ع منتخبات ب�لاده��م يف الإجناز‪.‬‬ ‫اال���س�ت�رايل‪ ،‬بعدما خ��ا���ض �أول مباراة‬ ‫مونديال رو�سيا‪ ،‬منهم ‪ 186‬العب ًا كانوا‬

‫‪10‬‬ ‫ه��و ع��دد الأه� ��داف ال�ت��ي ميتلكها �أكرث‬ ‫الالعبني ت�سجي ًال يف النهائيات من‬ ‫ال�لاع �ب�ين امل �ت��واج��دي��ن يف دورة‬ ‫رو�سيا‪ ،‬وهو رقم للمهاجم الأملاين‬ ‫ت��وم��ا���س م��ول��ر ال� ��ذي ��س�ج��ل ‪5‬‬ ‫�أه � � ��داف يف م ��ون ��دي ��ال ‪2010‬‬ ‫بجنوب �إف��ري�ق�ي��ا ون��ال بف�ضلها‬ ‫«احل� ��ذاء ال��ذه �ب��ي» م��ع �إح� ��رازه‬ ‫خم�سة �أهداف �أخرى يف مونديال‬ ‫‪ 2014‬بالربازيل‪.‬‬

‫دولية مع منتخب ب�لاده ال�شهر املا�ضي‬ ‫يف ل�ق��اء ودي �أم ��ام الت�شيك ا�ستعداداً‬ ‫للمونديال الرو�سي‪.‬‬ ‫‪45‬‬ ‫هو عمر �أكرب العب م�شارك يف املونديال‪،‬‬ ‫وامل�سجل با�سم احلار�س امل�صري ع�صام‬ ‫احل�ضري الذي د�شن م�سريته مع منتخب‬ ‫ب�لاده يف منت�صف الت�سعينات‪ ،‬حيث ال‬ ‫ي��زال يحظى مبكانة احلار�س الأ�سا�سي‬ ‫لعرين «الفراعنة» لي�صبح احل�ضري �أكرب‬ ‫الع��ب ��س�ن� ًا ي�خ��و���ض امل��ون��دي��ال‪ ،‬وبذلك‬ ‫ي��زي��ح ا��س��م احل��ار���س الكولومبي فريد‬ ‫موندراغون الذي كان �أكرب العب ي�شارك‬ ‫يف مونديال ‪ 2014‬بالربازيل‪.‬‬

‫‪0‬‬ ‫ال ميتلك املنتخب الإنكليزي �أي العب‬ ‫يف ��ص�ف��وف��ه ي�ل�ع��ب خ��ارج �ي � ًا‪ ،‬فكافة‬ ‫ع�ن��ا��ص��ره ال� �ـ ‪ 23‬الع �ب � ًا ين�شطون يف‬ ‫الدوري الإنكليزي املمتاز‪ ،‬ويف املقابل ال‬ ‫ميلك منتخبا ال�سنغال وال�سويد �أي العب‬ ‫ين�شط حملي ًا‪ ،‬فجميع العبي املنتخبني‬ ‫يلعبون خارج البلدين‪.‬‬ ‫‪4‬‬ ‫هو عدد املدربني الأرجنتينيني احلا�ضرين‬ ‫يف نهائيات ك��أ���س ال�ع��امل م��ن �أ��ص��ل ‪32‬‬ ‫مدرب ًا يف اكرب ح�ضور للمدربني من بلد‬ ‫واح��د‪ ،‬وه��م خ��ورخ��ي �سامباويل مدرب‬ ‫املنتخب الأرجنتيني وخو�سيه بيكرمان‬ ‫مدرب منتخب كولومبيا وريكاردو غاريكا‬ ‫مدرب منتخب بريو وهيكتور كوبر مدرب‬ ‫املنتخب امل�صري‪.‬‬


‫‪8‬‬

‫ال�سبت املوافق ‪ 9‬من حزيران ‪ 2018‬العدد ‪ 4066‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬

‫رياضة محلية‬

‫‪Saturday ,9 June. 2018 No. 4066 Year 15‬‬

‫يوميات رمضانية‬

‫اليابان تشهد على تألق ألعاب قوى العراق‬

‫الفرا�شة الذهبية مرمي عبد احلميد حترز ذهبية �آ�سيا وح�سني هيثم يتوج بالربونزية‬

‫من (ها�شيما)‬ ‫ت�أتي امليداليات!‬

‫هاشيما – ميثم الحسني‬

‫عمار ساطع‬

‫�صحفي ريا�ضي‬

‫نتائج ُتب�شر بخري قادم �سجله �شبان و�شابات العراق‬ ‫ُ‬ ‫يف بطولة �آ�سيا بالعاب القوى الـ ‪ 18‬اجلارية احداثها‬ ‫مبدينة ها�شيما اليابانية!‬ ‫هكذا حملت الينا اخبار االم�س اجلميل‪ ،‬وما ذكرته‬ ‫�أنامل الزميل العزيز ميثم احل�سني‪.‬‬ ‫وحينما نقول انها ُتب�شر بخري قادم‪ ،‬ف�أننا نعني حتديد ًا‬ ‫ذلك امل�ستقبل املميز الذي ينتظر هذه النخبة املميزة يف‬ ‫فعاليات العاب القوى من الذين بروزا وحققوا وجودا‬ ‫يف القمة القارية لفئة ت�أ�س�ست ب�شكل �صحيح‪ ،‬وبلغت‬ ‫مرحلة االبداع التي جتعل امليداليات حا�ضرة معهم‬ ‫اينما حلوا!‪.‬‬ ‫فرا�شة �ألعاب القوى مرمي عبد احلميد برزت جمددا يف‬ ‫فعالية القفز العايل وك�سبت ذهبية خططت لها مبعية‬ ‫مدربها املميز رعد عبدالله ا�سكندر الذي اثبت جمدد ًا‬ ‫انه احد عباقرة مهنتهم التي جتعلهم ي�صلون اىل‬ ‫من�صات التتويج!‪.‬‬ ‫مرمي عبد احلميد تفوقت على غرمياتها عقب مناف�سة‬ ‫�شر�سة‪ ،‬قبل ان ت�ؤكد علو كعبها حمطمة رقما قيا�سيا‬ ‫عراقية بقفزة بلغت مرتا و‪� 80‬سنتيمرت ًا‪ ،‬موا�صلة‬ ‫تفوقها الوا�ضح وم�شوارها مع امليداليات على غرار‬ ‫ما حققته �سابقا يف بطوالت وملتقيات عربية واقليمية‬ ‫وقارية!‪.‬‬ ‫وحتى نكون من�صفني اكرث يف و�صف ما اكد تفوق‬ ‫�ألعاب القوى العراقية يف بطولة �آ�سيا لل�شباب‪ ،‬ف�أنه‬ ‫لزام ًا علينا اي�ضا ان نذكر اال�ستب�سال املميز الذي �سجله‬ ‫العداء البارع ح�سني هيثم الذي خطف برونزية �سباق‬ ‫‪ 1500‬مرت متفوق ًا ب�شكل جعله يقطع امل�سافة بزمن قدره‬ ‫ثالث دقائق و ‪ 49‬ثانية‪ ،‬ليتعب القطري والياباين!‪.‬‬ ‫الرقم ال�شخ�صي الذي حتقق حل�سني هيثم‪� ،‬شجع‬ ‫زمالءه االخرين ملوا�صلة م�شوار امل�شاركة التي نتوقع‬ ‫ان تكون ناجحة ومثمرة يف بزوغ جنوم جدد‪ ،‬فقد حفز‬ ‫العداء املوهوب علي عبداملح�سن للت�أهل اىل ال�سابق‬ ‫النهائي مل�سافة ‪� 110‬أمتار حواجز برقم �شخ�صي بلغ‬ ‫‪ 13‬ثانية و‪ 99‬باملئة من جزء الثانية‪ ،‬بانتظار خطف‬ ‫ميدالية يف الطريق بهذه الفعالية!‪.‬‬ ‫الطموحات العراقية يف �ألعاب قوى ال�شباب املقامة يف‬ ‫اليابان‪ ،‬رمبا �ستزداد اكرث مع و�صولنا اىل اليوم الثالث‬ ‫للبطولة‪ ،‬يف ظل اال�صرار احلقيقي الذي ينتاب اجلميع‬ ‫على ت�سجيله‪ ،‬وهم ي�شاهدون تلك امل�ؤازرة الوا�ضحة‬ ‫واحل�س املرهف الذي ي�شجعهم على �أمل العودة اىل‬ ‫البالد مزينني �صدورهم مبختلف امليداليات!‪.‬‬ ‫وهنا ال بد من تثمني جهود املدربني الذين افلحوا يف‬ ‫�صناعة جيل جديد من ريا�ضيني يافعني هم �سيكونون‬ ‫مواهب امل�ستقبل القريب‪ ،‬مدربون يقدرون على ملء‬ ‫الفراغات التي حدثت يف فرتات م�ضت‪ ،‬مدربون‬ ‫ي�ستطيعون الت�أ�سي�س ملكانة الريا�ضي البطل!‪.‬‬ ‫رئي�س االحتاد العراقي لألعاب القوى طالب في�صل‪،‬‬ ‫البطل اال�سيوي ال�سابق والريا�ضي املتكامل‪ ،‬هو احد‬ ‫الواقفني خلف ما حتقق و�سيتحقق من اجناز فعلي‪،‬‬ ‫بف�ضل التخطيط ال�سليم والنظرة البعيدة اىل جانب‬ ‫وجود نخبة من الكفاءات االكادميية التي من �ش�أنها ان‬ ‫تنقل ريا�ضة عرو�س االلعاب اىل املكانة االمثل واالكمل‬ ‫يف املدة القادمة!‪.‬‬ ‫حق ًا ان ما و�صلت اليه نتائج منتخب �شباب العراق‬ ‫ب�ألعاب القوى‪ ،‬امر يدعونا اىل الوقفة اجلادة من‬ ‫اجل ان�صاف هكذا اجناز‪ ،‬بانتظار املزيد من خطف‬ ‫امليداليات التي �ست�أتي يف الفعاليات املقبلة‪.‬‬ ‫نعم‪ ،‬متفائلون مبا ت�سري عليه �ألعاب قوى العراق لهذه‬ ‫الفئة املهمة‪ ،‬ومتفائلون مبا �سيتحقق من جناحات‬ ‫مرتقبة‪ ،‬وان غد ًا لناظره قريب‪.‬‬

‫نف�سها ترتقي بخطوات ر�شيقة وترتقي على العار�ضة‬ ‫كفرا�شة رقيقة لتهدي العراق و�ساما غاليا تغنت به‬ ‫الوفود العربية‪ ،‬بعد ان خطفت اال�ضواء وكانت ليلتها‬ ‫ذهبية‪ .‬الالعبة مرمي عبد احلميد ا�شارت اىل انها واثقة‬ ‫من نف�سها وتقدر جهود االحتاد ومدربها خالل الفرتة‬ ‫املا�ضية وحر�ص اجلميع على حتقيق هذا االجناز‪ ،‬ال‬ ‫اخفي �صعوبة املناف�سة يف ظل االمطار التي هطلت‬ ‫على امللعب‪ ،‬اال ان ا�صراري على ان ا�ضيف للعراق‬ ‫ذهبية يف وقت كنا ب�أم�س احلاجة لها‪ .‬و�شكرت مرمي‬ ‫عبد احلميد البعثة العراقية التي ت�سمرت خلفها على‬ ‫مدرجات امللعب ت�ؤازرها طوال وقت ال�سباق‪ ،‬وكذلك‬ ‫امل�شاعر الكبرية التي نقلها اجلميع عرب الر�سائل التي‬ ‫و�صلتني فور انتهاء املناف�سة‪ ،‬م�ؤكدا ان من�صة التتويج‬ ‫�شرف كبري وم�س�ؤولية عاهدت نف�سي ان ال افارقها يف‬ ‫هذه البطولة‪ ،‬الين ارى بلدي يرتقي كلما عزف با�سمي‬ ‫ن�شيد الوطن‪.‬‬

‫ت� َ‬ ‫ألق العبو منتخب �شباب العراق بالعاب القوى يف‬ ‫مناف�سات ام�س‪ ،‬وحققوا نتائج مميزة‪ ،‬بل كانوا حمط‬ ‫ا�شادة من جميع الوفود احلا�ضرة‪ ،‬حيث متكن العراق‬ ‫من ح�صد و�سامني ذهبي وبرونزي و�سط مناف�سة‬ ‫حممومة مع ابطال وبطالت ا�سيا‪ ،‬يف اجواء ممطرة‬ ‫�شهدتها مدينة ها�شيما اليابانية‪ ،‬من ال�صبح حتى‬ ‫امل�ساء االمطار تتوا�صل دون انقطاع‪.‬‬ ‫�أول الغيث‬ ‫جاء احل�صاد العراقي وحل اخلري مع االمطار‪ ،‬حيث‬ ‫ا�ستب�سل العداء ح�سني هيثم يف �سباق ‪1500‬م وقدم‬ ‫عطاء رائعا جدا‪ ،‬ولعب ال�سباق بتكتيك عال من حيث‬ ‫التمركز باملجال واملناورة واالجتياز‪ ،‬يف االقوا�س‬ ‫ليقطع امل�سافة بزمن ‪ 3،49‬دقيقة ليحل ثالثا بعد‬ ‫العداء القطري �صاحب ذهبية ال�سباق‪ ،‬والياباين‬ ‫احلائز على الف�ضية‪ .‬وقال ح�سني هيثم يف ت�صريح‬ ‫خا�ص ان �سباق اليوم كان �سريعا بدليل ان الرقم‬ ‫الذي حققته هو رقم �شخ�صي وقريب جدا من الرقم‬ ‫التاهيلي لبطولة العامل‪ ،‬الفتا ان م�ستوى الالعبني كان‬

‫عاليا جدا و�سباقا تكتيكيا‪ ،‬اال ان االجناز حتقق بف�ضل املدرب رعد حمي ا�شار اىل ان ال�سباق مل يكن �سهال‬ ‫الله وتوجيهات مدربي اال�ستاذ رعد والتزامنا ملدة عام وو�سط اجواء ممطرة ومعقدة‪ ،‬اال ان اجلهد اثمر عن‬ ‫كامل يف التدريبات‪ ،‬اثمر عن و�سام غال نهديه ل�شعبنا و�سام م�ستحق لالعب ح�سني هيثم‪ ،‬الذي خا�ض ال�سباق‬ ‫والحتادنا الداعم لنا با�ستمرار‪.‬‬ ‫بان�ضباط عال جدا برغم تواجد العبني بارقام مميزة‪،‬‬ ‫اال انه تفوق على نف�سه وعلى الظروف ليقدم اىل‬ ‫بطعم الذهب‬ ‫العراق و�ساما برونزيا بطعم الذهب‪ .‬وا�شار اىل ان‬

‫ركلتا جزاء‬ ‫ترجح كفة النفط على البحري‬ ‫بغداد ‪ -‬المشرق‬

‫َ‬ ‫خطف فريق النفط الفوز من م�ضيفه البحري بهدفني مقابل هدف من‬ ‫ركلتي جزاء يف املباراة التي اقيمت على ملعب الزبري يف الب�صرة حل�ساب‬ ‫اجلولة الثالثني من الدوري املمتاز‪ .‬ورغم تقدم البحري اوال ويف الدقيقة‬ ‫‪ 21‬من املباراة عرب قائد الفريق ح�سام ابراهيم‪ ،‬اال ان احلكم احت�سب ركلة‬ ‫جزاء للنفط وبعد مرور خم�س دقائق فقط من هدف البحري �سجل منها‬ ‫امين ح�سني هدف التعادل‪ ،‬لينتهي ال�شوط االول بالتعادل االيجابي بهدف‬ ‫لكال الفريقني‪ .‬ويف ال�شوط الثاين ح�صل النفط على ركلة جزاء ثاين يف‬ ‫الدقيقة ‪ 70‬من املباراة‪ ،‬عاد جمددا لت�سجيلها الالعب امين ح�سني‪ ،‬ويقود‬ ‫فريقه حل�صد النقاط الثالث‪ .‬وبهذا الفوز رفع النفط ر�صيده اىل النقطة‬ ‫‪ 62‬يف املركز الثالث م�ؤقتا متفوق على ال�شرطة الذي يالعب النجف غدا‪،‬‬ ‫فيما جتمد ر�صيد البحري عن النقطة ‪ 25‬يف املركز ال�سابع ع�شر‪.‬‬

‫�صيحات رعد‬ ‫مل ينقطع مدرب الالعبة رعد عبد الله من التوجيه‬ ‫وامل�ؤازرة‪ ،‬خ�صو�صا وان ال�سباق مر مبراحل‬ ‫حممومة بتواجد الالعب التايوانية املميزة والهندية‬ ‫واخرى كازخ�ستانية ويابانية‪ ،‬حيث �شارك يف ال�سباق‬ ‫‪ 12‬العبة من خمتلف دول ا�سيا‪ .‬املحاولة التي حققت‬ ‫من خاللها مرمي ذهبية ال�سباق وحتقيق رقم تاهيلي‬ ‫اجلهود التي بذلناها طوال املو�سم احلايل‪ ،‬اثمرت مع لبطولة العامل وحتطيم الرقم العراقي هوى من خاللها‬ ‫اننا نعلم �صعوبة ال�سباق لكن‪ ،‬منذ اجتياز الت�صفيات‪ ،‬املدرب رعد عبد الله اىل االر�ض �ساجدا �سجدة ال�شكر‬ ‫حلم الو�سام بد�أ يقرتب ركزنا على املناف�سني ووجهنا و�سط اهازيج البعثة العراقية‪.‬‬ ‫ح�سني على بع�ض النقاط املهمة‪ ،‬نفذها بحذافريها‬ ‫ت�أهل واختالجات‬ ‫والتزم ب�شكل كبري فغلق املجال بكثري من االوقات على‬ ‫حلق �سباق مرمي ب�شكل مبا�شر مناف�سات ت�صفيات ‪110‬م‬ ‫مناف�سيه‪ ،‬ليخرج برقم �شخ�صي وو�سام ثمني‪.‬‬ ‫حواجز مب�شاركة الالعب العراقي علي عبد املح�سن‪،‬‬ ‫وهو االخر من الالعبني املوهوبني وحتفز كثريا‬ ‫الفرا�شة الذهبية‬ ‫بد�أ �سباق القفز العايل لل�شابات اثناء انطالق �سباق بنتائج اليوم ليخو�ض �سباقا ناريا يحقق من خالله‬ ‫‪1500‬م‪ ،‬اال ان مرمي عبد احلميد اخرت االحماء رقما �شخ�صيا‪ ،‬بلغ ‪ 13،99‬ثانية ويتاهل اىل النهائي‪.‬‬ ‫لت�شارك زميلها ح�سني هيثم وحتفزه بكل جولة يقرتب م�شاعر البعثة العراقية كانت �صاخبة‪ ،‬فاجه�ش رئي�س‬ ‫منها‪ ،‬واحتفلت باالجناز الذي حققه‪ ،‬لرتكز بعدها االحتاد الدكتور طالب في�صل بالبكاء واغرورقت عيون‬ ‫على مناف�ستها التي �شهدت حلظات ع�صيبة ومناف�سة نائبه وليد تركي فيما اعتلت ال�صيحات واالهازيج‬ ‫حممومة‪ ،‬بتواجد العبات ذوات ارقام تفوق رقمها العراقية من على املدرجات‪ ،‬لي�شهد اليوم اجنازات‬ ‫ال�شخ�صي‪ ،‬مع ذلك ظهرت مرمي عبد احلميد واثقة من رائعة للعراق‪.‬‬

‫ماجد جنم‪ :‬البداية جيدة وطموحي حت�سني ترتيب نفط الو�سط‬ ‫بغداد ‪ -‬المشرق‬

‫رب املدرب اجلديد لفريق نفط الو�سط ماجد‬ ‫ع َ‬ ‫جنم عن ر�ضاه مب�ستوى الالعبني يف مباراة‬ ‫الزوراء والتي انتهت بالتعادل ال�سلبي‪.‬‬ ‫وقال جنم ان املباراة االوىل دائما ما حتمل‬ ‫خ�صو�صية ومعقدة‪ ،‬فما بالك اذا كانت امام‬ ‫املت�صدر الزوراء ال �شك انها مباراة �صعبة‪ ،‬لكن‬ ‫العبينا قدموا م�ستوى طيبا وكنا يف بع�ض‬ ‫االحيان قريبني من النقاط الثالث‪ .‬واو�ضح ان‬ ‫احلكم تغا�ضى عن ركلة جزاء وا�ضحة لفريقنا‬ ‫بعد ان ا�صطدت الكرة بيد مدافع الزوراء برغم‬ ‫ان الكرة متجهة اىل املرمى‪ ،‬باال�ضافة اىل الغاء‬ ‫هدف �شرعي بداعي الت�سلل‪ .‬وبني انه را�ض عن‬ ‫اداء الالعبني ونطمح ان يكون الفريق اف�ضل يف‬

‫املباريات املتبقية‪ ،‬حيث ان الهدف الذي ن�سعى له‬ ‫حت�سني مركز الفريق يف الالئحة‪ .‬وخيم التعادل‬ ‫ال�سلبي على لقاء املت�صدر الزوراء‪ ،‬ونفط‬ ‫الو�سط يف اجلولة الثالثني من الدوري املمتاز‬

‫و�صول املنتخب ال�سوري للم�شاركة يف بطولة بغداد الدولية باملبارزة‬ ‫‪ ١٠-٨‬من ال�شهر اجلاري مب�شاركة ع�شرة دول‪.‬‬ ‫بغداد ‪ -‬المشرق‬ ‫و�صلتْ اىل مطار بغداد الدويل بعثة املنتخب وتت�ألف بعثة املنتخب ال�سوري من املدرب‬ ‫ال�سوري للمبارزة وذلك للم�شاركة يف مناف�سات يحيى الزين والالعبني �سامي رعد وادام‬ ‫بطولة بغداد الدولية التي تنطلق للفرتة من و�سوف‪ .‬وكان االحتاد العراقي للمبارزة قد‬

‫انهى جميع حت�ضرياته ال�ستقبال وفود الدول‬ ‫ال�شقيقة وال�صديقة التي �ست�شرع مب�شاركتها يف‬ ‫مناف�سات البطولة الدولية التي تقام يف بغداد‬ ‫الول مرة منذ ‪ ٣‬عقود‪.‬‬

‫والتي اقيمت يف ملعب النجف‪ .‬ومتكن نفط‬ ‫الو�سط من ايقاف انت�صارات الزوراء‪ ،‬من خالل‬ ‫تعادل اليوم وخطف نقطة مهمة‪ ،‬برغم ان ادارة‬ ‫النادي �سمت مدربا جديدا للفريق خلفا لعماد‬ ‫حممد‪ ،‬حيث تعد املباراة االوىل للمدرب ماجد‬ ‫جنم لقيادة الفريق‪ .‬وبهذا التعادل تكون فر�صة‬ ‫القوة اجلوية يف تقلي�ص الفارق مع املت�صدر‬ ‫كبرية‪ ،‬حيث يواجه م�ساء اليوم فريق الكهرباء‬ ‫يف ملعب ال�شعب الدويل‪ .‬الزوراء رفع ر�صيده‬ ‫اىل النقطة ‪ ،69‬فيما رفع نفط الو�سط ر�صيده‬ ‫اىل النقطة ‪ 39‬يف املركز التا�سع‪ .‬ي�شار اىل ان‬ ‫ادارة نادي نفط الو�سط �سمت املدرب ماجد جنم‬ ‫خلفا لعماد حممد واحتفظ باملالك التدريبي‬ ‫ومتت ا�ضافة م�ؤيد ابراهيم مدربا م�ساعدا‪.‬‬

‫الديوانية ونفط مي�سان‬ ‫يخرجان بنتيجة بي�ضاء‬

‫منتخب ليوث ال�صاالت ي�صل كرواتيا متهيد ًا للم�شاركة يف بطولة ودية‬ ‫عدي صبار ‪ -‬المنسق اإلعالمي‬

‫و�صلتْ بعثة منتخب �شباب العراق لل�صاالت‬ ‫للعا�صمة زغرب الكرواتية‪ ،‬من �أجل امل�شاركة يف‬ ‫البطولة الدولية الودية والتي من املقرر انطالقها‬ ‫يف العا�شر من ال�شهر احلايل‪ ،‬وفور و�صوله توجه‬ ‫الوفد �إىل مقر اقامته بفندق ‪ sport‬الواقع يف احد‬ ‫�ضواحي العا�صمة زغرب‪ .‬وادى منتخبنا ال�شبابي‬ ‫اوىل ح�ص�صه التدريبية حتت ا�شراف اجلهاز الفني‬ ‫امل�ؤلف من املدرب علي طالب وامل�ساعدين يا�سر‬ ‫حميد ون�ش�أت حممد ومدرب احلرا�س عدنان خليل‬ ‫�إ�ضافة �إىل املعالج فار�س عبد الله والإداري �صهيب‬ ‫�أجمد‪ ،‬وذلك على �صالة زغرب الريا�ضية‪ ،‬ابتد�أ‬ ‫التمرين مبحا�ضرة ق�صرية للمدرب علي طالب حث‬ ‫فيها الالعبني على الرتكيز يف اداء التمرين وتطبيق‬ ‫الر�سم التكتيكي الذي �سيدخل به �أجواء البطولة‪،‬‬ ‫مع الت�أكيد على اال�ستفادة الفنية والبدنية الق�صوى‬ ‫منها‪ .‬وي�ستهل منتخبنا مبارياته يف البطولة بلقاء‬ ‫املنتخب الكرواتي �صاحب الأر�ض واجلمهور‪ ،‬يوم‬ ‫غد الأحد‪ ،‬بعدها يلتقي املنتخب البولندي ويختتم‬ ‫مواجهاته يف املجموعة الأوىل �أمام منتخب �صربيا‪،‬‬

‫معروف عنها‪� ،‬إنها متقدمة يف لعبة كرة ال�صاالت‪.‬‬ ‫ال�سيد يحيى زغري رئي�س الوفد �أكد يف ت�صريح‬ ‫خ�ص به املن�سق الإعالمي للمنتخب‪� ،‬أن تواجد‬ ‫منتخب �شباب العراق لل�صاالت يف �أوربا‪ ،‬خطوة‬ ‫مهمة وحمورية‪ ،‬باعتباره �أول فريق عراقي يتواجد‬ ‫يف اوربا على م�ستوى هذه اللعبة‪ ،‬وا�ضاف‪ :‬ن�سعى‬ ‫�إىل اخلروج منها بفوائد فنية وبدنية‪ ،‬تزيد من‬ ‫خربة اجلهاز الفني والالعبني‪ ،‬و�أ�شار �إىل‪� :‬أن جلنة‬ ‫كرة ال�صاالت يف احتاد كرة القدم ت�سري وفق خطط‬ ‫ممنهجة و�ضعت من �أجل الو�صول مبنتخباتنا �إىل‬ ‫من�صات التتويج وهذا ما �سيتحقق يف القريب‬ ‫العاجل‪ ،‬بعد �أن �أ�ضحى العراق رقما �صعبا ومناف�سا‬ ‫حقيقيا على املراكز الأوىل يف قارة �آ�سيا‪ .‬وي�شارك‬ ‫يف بطولة كرواتيا الدولية الودية ثمانية منتخبات‬ ‫ق�سمت �إىل جمموعتني‪� ،‬ضمت املجموعة الأوىل‬ ‫منتخبات (كرواتيا‪ ،‬بولندا‪� ،‬صربيا‪ ،‬العراق) يف‬ ‫حني �ضمت الثانية كال من (هنغاريا‪� ،‬سلوفانيا‪،‬‬ ‫فنلندا‪ ،‬الكويت)‪ ،‬وح�سب نظام البطولة يخو�ض كل‬ ‫حيث يت�أهل اول وثاين املجموعة �إىل دور ن�صف تامة من هذه البطولة‪ ،‬التي تعد حت�ضريا مثاليا منتخب ثالث مباريات يف دوري املجموعات‪ ،‬يت�أهل‬ ‫النهائي‪ .‬وي�سعى اجلهاز الفني �إىل اخلروج بفائدة لأوملبياد الأرجنتني‪ ،‬عندما يواجه منتخبات �أوربية الأول والثاين من كل جمموعة �إىل الن�صف النهائي‪.‬‬

‫بغداد ‪ -‬المشرق‬

‫تقا�س َم فريقا الديوانية و�ضيفه نفط مي�سان نتيجة مباراتهما‬ ‫بتعادلهما �سلبيا والتي اقيمت بينهما يف ملعب عفك االوملبي‬ ‫حل�ساب اجلولة الثالثني من الدوري املمتاز‪ .‬ورغم م�ساعي‬ ‫الديوانية لتعزيز ر�صيده من النقاط واالبتعاد عن املناطق‬ ‫املهددة بالهبوط‪ ،‬اال انه مل ي�ستثمر الفر�ص التي اتيحت له‪،‬‬ ‫وعانى من غياب اربعة العبني م�ؤثرين نتيجة اال�صابات‬ ‫واحلرمان‪ ،‬باملقابل ح�صل نفط مي�سان على عدد من الهجمات مل‬ ‫يتعامل معها‪ ،‬لريت�ضي بنقطة من التعادل ال�سلبي‪ .‬ورفع نفط‬ ‫مي�سان ر�صيده اىل النقطة ‪ 37‬يف املركز احلادي ع�شر‪ ،‬بينما‬ ‫رفع الديولنية ر�صيده اىل النقطة ‪ 25‬يف املركز الثامن ع�شر‪.‬‬


‫ال�سبت املوافق ‪ 9‬من حزيران ‪ 2018‬العدد ‪ 4066‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬

‫| كتاب |‬

‫‪Saturday ,9 June . 2018 No. 4066 Year 15‬‬

‫‪7‬‬

‫دور �إ�سرائيل يف هجرة يهود العراق عام ‪1951-1950‬‬ ‫الأوراق التحقيقية ال�سرية الكاملة لل�شرطة العراقية مع �أع�ضاء حركة الهجرة ال�سرية و�شبكة التج�س�س الإ�سرائيلية‬ ‫والتنظيمات ال�صهيونية يف عموم العراق‬ ‫تاليف ‪� /‬شامل عبد القادر‬

‫ح ‪10‬‬

‫ كتاب يف حلقات ‪-‬‬‫ك��انَ رئي�س ه����ؤالء ال�صهاينة الدكتور‬ ‫البري اليا�س وك��ان �شخ�ص ث��ان ي�سمى‬ ‫حبيب م��ن ال�صهاينة ال��ع��راق��ي�ين‪ .‬كنت‬ ‫�صاحب �شركة العلمني للنقليات املعروفة‬ ‫وداخ��ل البالد وك��ان مقرى االول مقابل‬ ‫ب��اب ال��دف��اع – يق�صد وزارة ال��دف��اع –‬ ‫القدمية وكان مكتبي الثاين يف حيفا يف‬ ‫فل�سطني وكنت انذاك متعهد النقل الربيد‬ ‫ال��دويل‪ :‬بغداد – االردن – فل�سطني –‬ ‫املقر الرئي�س حيفا وق�ضيت على هذه‬ ‫احل��ال��ة ق��راب��ة خم�سة ع�شر ع��ام�� ًا وكنت‬ ‫�ساكن ًا يف حيفا ق��راب��ة الع�شرين عام ًا‬ ‫وكان يل امالك وعقارات وما ا�شبه ذلك‬ ‫وع��ن��د ال��ه��ج��وم اجل���ائ���ر ال����ذي ق����ام به‬ ‫ال�صهاينة على اخواننا الفل�سطينيني‬ ‫واخ��������ذوا ي���خ���رج���ون���ه���م م����ن دي���اره���م‬ ‫و�شردوهم وكنت ان��ا مع اح��د الالجئني‬ ‫ول��ك��ن ت��وج��ه��ت اىل ب��ل��دي ال��ع��زي��ز‪ ،‬يف‬ ‫اليوم الثاين او الثالث من رم�ضان �سنة‬ ‫‪ 1951‬حدثت ع��دة انفجارات قنابل يف‬ ‫انحاء العا�صمة وه��ي البتاوين �سكنى‬ ‫اليهود ومقاهي اليهود واملحل الثاين‬ ‫ه��و ال��ق��اع��دة ال�صهيونية للجا�سو�سية‬ ‫العاملية وهي �شركة الوي واملحل الثالث‬ ‫القاعدة االمريكية وه��ي اال�ستعالمات‬ ‫االمريكية التي كان حملها يف باب االغا‪،‬‬ ‫يف ذلك الوقت كان مدير ال�شرطة العام‬ ‫علوان ح�سني وك��ان مدير �شرطة بغداد‬ ‫عبد اجلبار فهمي وعبد الرحمن حمود‬ ‫م��ع��اون��ا لل�شعبة اخل��ا���ص��ة وك���ان �سامل‬ ‫ال��ق��ري�����ش��ي (اح�����د م��ن��ت�����س��ب��ي ال�شعبة‬ ‫اخلا�صة) التحقيقات اجلنائية وال�شعبة‬ ‫اخل��ا���ص��ة و���ش��رط��ة ب��غ��داد خ��رج��وا يف‬ ‫ال�شوارع ونواحي بغداد الجل التفتي�ش‬ ‫ع��ن ه��ذه الق�ضية وال��ق��اء القب�ض على‬ ‫ه�����ؤالء اال���ش��خ��ا���ص ال��ذي��ن ق��ام��وا بهذه‬ ‫االعمال فبقوا م�ستمرين على هذه احلالة‬ ‫قرابة ع�شرة اي��ام او اقل اىل ان ف�شلوا‬ ‫يف ه��ذه امل��ح��اول��ة ومل ي��ع�ثروا على اي‬ ‫�شخ�ص م��ن ه���ذه ال��ع�����ص��اب��ة واجربهم‬ ‫وزير الداخلية ان يك�شفوا الق�ضية خالل‬ ‫‪� 24‬ساعة وال�شرطة لي�س عندها هذه‬ ‫االم��ك��ان��ي��ة)‪ ،‬ومي�ضي علي خالد قائ ًال‪:‬‬ ‫(يف ال���ب���داي���ة ات��ه��م��وا الفل�سطينيني‬ ‫الالجئني يف العراق بانهم الذين قاموا‬ ‫بهذه االعمال �ضد اليهود انتقام ًا منهم‬ ‫عن ق�ضية فل�سطني ف�شنوا حملة �شعواء‬ ‫ع��ل��ى الفل�سطينيني ال�لاج��ئ�ين ف�أخذوا‬ ‫بجلد منهم بالع�شرات (اث��ن��اء لقاءاتي‬ ‫ال�صحفية مع ال�سيد عبد الرحمن حمود‬ ‫ال�سامرائي انكر ب�شدة ما جاء يف اقوال‬ ‫علي خالد وانكر ب��ان ال�شرطة قد �شنت‬ ‫حملة �ضد الفل�سطينيني بل ان حتريات‬ ‫ال�شرطة ا�شارت اىل �ضلوع بع�ض يهود‬ ‫ال���ع���راق ب��ال��ق�����ض��ي��ة وم���ن ه��ن��ا مت�سكت‬ ‫ال�شرطة بخيوط الق�ضية وان ال �صحة‬ ‫على االط�ل�اق مل��ا ردده علي خ��ال��د امام‬ ‫املهداوي) ومن جملة ه���ؤالء – والكالم‬ ‫مل يزل لعلي خالد – كان �شخ�ص ا�سمه‬ ‫احلاج حممد وهو من نابل�س رجل تاجر‬ ‫فل�سطيني ول��ك��ن مل ي��ك��ن الج��ئ�� ًا وك��ان‬ ‫ي�شتغل بالتجارة ما بني االردن والعراق‬ ‫والفل�سطينيون دائ��م�� ًا مييلون ل��ه وانا‬ ‫ب��ع��دم��ا رج��ع��ت م���ن ف��ل�����س��ط�ين ا�ستلمت‬ ‫مكتبي املوجود مقابل باب وزارة الدفاع‬ ‫القدمية الن عندي ���س��ي��ارات وموظفني‬ ‫وك������ان ع��م��ل��ي م���ق���ر وم���������أوى ل���ه����ؤالء‬ ‫الفل�سطينيني فكنت ا�ساعدهم) وقال علي‬ ‫خالد‪ :‬وقد ا�شتغلت خالل الفرتة ‪1948‬‬ ‫–‪ 1951‬مع ال�شرطة وتعاونت مع عبد‬ ‫ال��رح��م��ن ح��م��ود و���ش��رط��ة ب��غ��داد‪ ،‬وكان‬ ‫م��ع��ي ���ش��خ�����ص فل�سطيني اخ���ر ي�سمى‬ ‫(ا�سعد) وي�شتغل يف اورزدى باك وكان‬ ‫ي�ستمع حلديثي م��ع ال�شعبة اخلا�صة‬ ‫تلفوني ًا ح��ول م��و���ض��وع ال��ق��اء القنابل‬ ‫فقال ا�سعد‪ :‬انا ا�شتغل يف اورزدى باك‬ ‫ويومي ًا يدخلون اليه مئات اال�شخا�ص‬ ‫الغرباء فلي�س ببعيد ان يكون جوا�سي�س‬ ‫بينهم ويجب ان ت�أتي ايل ويجوز انك‬ ‫�ستتعرف على البع�ض منهم النك �سافرت‬ ‫كثري ًا اىل فل�سطني و�أ���ض��اف‪ :‬يف اليوم‬ ‫الثاين ذهبت اىل (ا�سعد) يف اورزدى‬ ‫ب��ك والتقيت ب��ه وق��ل��ت ل��ه ت�صرف معي‬

‫ك�شخ�ص غريب وبينما انا خارج ًا دخل‬ ‫�شخ�صان احدهما يلب�س قمي�صا �شذريا‬ ‫وكان ايام �صيف وحا�سر الر�أ�س ق�صري‬ ‫القامة واالخر �شاب طويل �ضخم دخلوا‬ ‫ف���ق���ال يل ا����س���ع���د‪ :‬ان��ت��ب��ه ع��ل��ى ه�����ؤالء‬ ‫واحلقيقة مل ار واحدا ثم مل اكن اعرفها‬ ‫معرفة �صحيحة فقررت ان اق��ف الرى‪،‬‬ ‫دخال وذهبا وجتوال تقريب ًا ن�صف �ساعة‬ ‫ثم دخال على غرفة املوديالت وبعد وقت‬ ‫ق�صري خرجا منها فقررت تعقبهما‪ ،‬كان‬ ‫احدهما عراقي ًا ا�سمه (ن�سيم) واالخر‬ ‫ا�سماعيل �صاحلون الذي ذكرناه م�ساعد‬ ‫رودين ويتكلمون اللغة االنكليزية وكنت‬ ‫اجيد اللغة العربية ب�سبب وج��ودي يف‬ ‫فل�سطني وك��ان اليهود يلفظون (الفاء)‬ ‫بكرثة‪ ،‬اخذا ي�سريان يف ال�شارع وميران‬ ‫ع��ل��ى امل��ح�لات وان���ا اراق��ب��ه��م��ا م��ن بعيد‬ ‫وه��ك��ذا الرب���ع ���س��اع��ات اي م��ن ال�ساعة‬ ‫العا�شرة �صباح ًا اىل ال�ساعة الثانية او‬ ‫اك�ث�ر ظ��ه��ر ًا ث��م اق�ترب��ن��ا م��ن حم��ل قرب‬ ‫(بيت اللنج) واخ��ذ �صاحلون يتكلم مع‬ ‫�صاحبة ن�سيم قائ ًال له بانني �ساراك غد ًا‬ ‫�صباح ًا عندما تكلم ه��ذه الكلمات �صار‬ ‫عندي �شك ق��وي ب��ان �صاحلون ال بد ان‬ ‫يكون يهودي ًا �صهيوني ًا‪ ،‬ا�ستقال ال�سيارة‬ ‫ه��و ون�سيم ورك��ب��ت ان��ا ���س��ي��ارة اخرى‬ ‫وانف�صلت عنهما‪ ،‬ويف ال��ي��وم الثاين‬ ‫ا�ستبدلت مالب�سي لكي ال اث�ير ال�شبهة‬ ‫لديهما حويل وارتديت قبعة واتيت اىل‬ ‫اورزدى باك وبقيت اربعة ايام متتالية‬ ‫اتردد على ال�سوق التجارية الكبرية ثم‬ ‫اخ��ب�رت ع��ب��د اجل��ب��ار ال��ق��ا���ض��ي معاون‬ ‫ال�شرطة يف ال�شعبة اخلا�صة فجاء اىل‬ ‫حملي وق�ص�صت عليه تفا�صيل ما رايت‬ ‫ثم جاءين ع�صر ًا عبد الرحمن حمود اىل‬ ‫مكتبي وع��ق��دن��ا اج��ت��م��اع�� ًا ب��ع��د ذل���ك يف‬ ‫ال�شعبة اخلا�صة وعر�ضت اقرتاحات‪..‬‬ ‫انا وعبد الرحمن و�سامل القري�شي اتفقنا‬ ‫على ان نلقي القب�ض عليهما يف اورزدى‬ ‫باك نف�سه بعد تطويقه وجنعل ق�سما من‬ ‫امل��ف��و���ض�ين يف حم���ل امل�����ص��ور عبو�ش‬ ‫ويكونون على التلفون وال�شخ�ص ا�سعد‬ ‫ان��ا افهمه بكلمة ال�سر اث��ن��اء م��ا يدخل‬ ‫الغريبان وي��خ��رج��ان م��ن اورزدى باك‬ ‫وط��ب��ق�� ًا ل��ه��ذا اج��ل�����س يف حم��ل عبو�ش‬ ‫امل��ف��و���ض ف��خ��ري خ��م��ي�����س (ال��ت��ق��ي��ت يف‬ ‫املفو�ض فخري خمي�س ي��وم ‪/8 / 10‬‬ ‫‪ 1994‬يف مكتب ال�سيد ع��ب��د الرحمن‬ ‫ح��م��ود واك����د يل ب��ان��ه ات��خ��ذ م���ن حمل‬ ‫امل�صور عبو�ش نقطة ات�صال ومراقبة‬ ‫وان����ه م��ع زم��ي��ل ل��ه ال��ق��ى ال��ق��ب�����ض على‬ ‫�صاحلون ون�سيم خارج اورزدى باك اىل‬ ‫مركز �شرطة تل حممد وك��ان ق��د ات�صل‬ ‫بالتلفون بعبد ال��رح��م��ن ح��م��ود خمرب ًا‬ ‫اي���اه ب���ان (ال��ط��ري��دة وق��ع��ت يف الفخ)‬ ‫وقاما بنقل امل�شبوهني اىل املركز املذكور‬ ‫لكونه يقع يف �ضواحي بغداد بعيد ًا عن‬ ‫النا�س وان عبد الرحمن حمود جاء بهما‬ ‫اىل املركز بعد قليل ب�سيارته اخلا�صة)‬ ‫ومفو�ض اخر ال اتذكر ا�سمه وق�سم من‬

‫�شرطة ال�شعبة اخلا�صة طوقوا اورزدى‬ ‫باك وكانوا ينتظرون اال�شارة التلفونية‬ ‫م��ن ه��ذا ال�شخ�ص يف ه��ذا ال��وق��ت جاء‬ ‫�صاحلون ون�سيم ودخال ومن ثم خرجا‬ ‫وطوقناهم ح�سب اال�صول وجاء فخري‬ ‫خمي�س واجلماعة اليهما فطلبوا منهما‬ ‫اب��راز هويتيهما فاخرج احدهما جوازا‬ ‫ايرانيا مزور ًا االخر ا�سمه ن�سيم عراقي‬ ‫اجلن�سية ف��اخ��ذوه��م��ا ب��ال�����س��ي��ارة وان��ا‬ ‫رجعت اىل حملي وات�صلت هاتفي ًا بعبد‬ ‫الرحمن حمود فطلب مني املجيء اليه‬ ‫يف م���رك���ز ���ش��رط��ة (ت����ل حم���م���د) وعند‬ ‫و���ص��ويل اىل هناك وج��دت عبد اجلبار‬ ‫فهي ثم غادر هذا االخري وعدنا ب�سيارتي‬ ‫وجل�س اىل جانبي ن�سيم وعبد الرحمن‬ ‫م��ن اجل��ه��ة ال��ث��ان��ي��ة واالخ����ر ج��ل�����س يف‬ ‫�سيارة فخري خمي�س ومفو�ض جال�س‬ ‫يف اجلهة الثانية فجئنا وا�صبحنا قرب‬ ‫ال�سفارة االمريكية وكنت اع��رف بع�ض‬ ‫ال��ك��ل��م��ات ال��ع�بري��ة ف��ت��ك��ل��م��ت م���ع ن�سيم‬ ‫واالخ����ر وق��ل��ت ل��ه ب��ال��ع�بري م��ا معناه‪:‬‬ ‫(ا�شلون كيفك؟) اي (كيف حالك؟) لكنه‬ ‫تكلم مع عبد الرحمن باالنكليزية فطلب‬ ‫مني عبد الرحمن ترجمة كالمه فقلت له‬ ‫انه يقول‪ :‬ماذا يقول؟ وقد انفعل ن�سيم‬

‫كثري ًا الن��ه ع��رف بانني اعرفه فانهارت‬ ‫قواه وهو يف ال�سيارة فجئنا اىل املركز‬ ‫ال��ع��ام ون��زل��وا ف��اخ��ذوه��م اىل ال�شعبة‬ ‫اخلا�صة‪ ،‬وق��ال علي خالد‪( :‬ويف غرفة‬ ‫يف ال�شعبة اخلا�صة‪ ،‬يف نهاية ال�شعبة‪،‬‬ ‫ج��ل�����س��ن��ا ان����ا وع���ب���د ال���رح���م���ن و����س���امل‬ ‫القري�شي واملتهمان واخ���ذوا يحققون‬ ‫وان��ا كنت جال�سا ا�ستمع‪ ،‬فت�شوا ن�سيم‬ ‫ووج����دوا ع��ن��ده ق��ل��م ح�بر ب��ارك��ر (‪)51‬‬ ‫وثالثة دنانري ومفكرة جيب وق��ال لهم‪:‬‬ ‫ان���ا وك��ي��ل ���ش��رك��ة ك��ا���ش��اين يف طهران‬ ‫وجئت اىل بغداد الجل ان افتح فرعا اىل‬ ‫�شركة كا�شاين وا�شتغل به وك��ان يتكلم‬ ‫باللغة االنكليزية و�ضعوا القلم واملفكرة‬ ‫وال��ث�لاث��ة دن��ان�ير على املن�ضدة‪ ،‬اخذت‬ ‫املفكرة وقلبت بها فوجدت فيها ارقاما‬ ‫مت�سل�سلة واحل��روف االبجدية مقاربة‬ ‫ل��ه��ا ك��ان��ت رم���وز ك��ن��ت اظ���ن ان��ه��ا ارق���ام‬ ‫تلفونات لال�شخا�ص م��ن ال��ذي��ن يت�صل‬ ‫بهم فطلبنا ا�ستخدامها ملعرفة حقيقتها‬ ‫واخ�ير ًا ات�صلوا بهذه االرق��ام وتبني ان‬ ‫ا�صحابها من اليهود ويف التحقيق ورد‬ ‫ا�سم اليهودي ابراهيم ع��زرا وه��ذا كان‬ ‫�سائقا عندي وطلبوا مني القاء القب�ض‬ ‫عليه فجاءين عبد اجلبار القا�ضي و�سامل‬

‫ذي الكفل‬

‫القري�شي وركبنا ب�سيارتي وذهبنا اىل‬ ‫الباب ال�شرقي وكانت هناك �شركة ميامي‬ ‫ل�سيارات االج��رة وجلبنا ابراهيم عزرا‬ ‫وو�ضعوه يف التوقيف بعد ان طوقت‬ ‫ال�شركة واحتجزت �سجالتها وات�ضح يف‬ ‫���س��ج�لات��ه��ا ان رودين ت��ن��ق��ل ب�سيارات‬ ‫ال�شركة م��ن امل��ك��ان ال��ف�لاين اىل املكان‬ ‫ال��ف�لاين وك��ذل��ك ن�سيم تنقل ب�سيارات‬ ‫ال�����ش��رك��ة وك��ان��ت ه���ذه ال�����ش��رك��ة تتوىل‬ ‫ت��ن��ق�لات ه������ؤالء ك��م��ا ج��ل��ب��ت ال�شرطة‬ ‫�سيارات ال�شركة واحتجزوها يف باب‬ ‫امل���رك���ز ال���ع���ام وب��ق��ي��ت م�ت�روك���ة ولكن‬ ‫ا�صحاب ال�شركة باروخ حلبي ونعيم مل‬ ‫ي��راج��ع��ا ب��ل ج���اء نعيم وح���ده ث��م القي‬ ‫القب�ض ع��ل��ى رودين ه��ن��دي��ان يف اخر‬ ‫املطاف الن هذا كان ا�سمه غري معروف‬ ‫وممكن بوا�سطة ارق��ام التلفونات التي‬ ‫ا�ستخدمتها ال�شرطة خابروا على رقمه‬ ‫ج��اء خ��ادم اي��راين وا�سمه ح�سني وكان‬ ‫�ساكن خلف الـ( دي ‪ .‬ام ‪� .‬سي) قرب بيت‬ ‫حافظ القا�ضي القدمي وك��ان �ساكنا يف‬ ‫م�شتل وكانت ت�سكن مع رودين راق�صة‬ ‫اب��ع��دت��ه��ا احل��ك��وم��ة ل�����س��وء ت�صرفاتها‬ ‫ا�سمها ماهرة او قاهرة (ا�سمها طاهرة‬ ‫جم��ي��دي) وك���ان رودين يقيم احلفالت‬ ‫يومي ًا لكبار ال�شخ�صيات والتجار وقد‬ ‫وردت ا�سما�ؤهم (وكان رودين يتخذ من‬ ‫هذه الراق�صة كزوجة ولكن هي لي�ست‬ ‫ك��ذل��ك ف��ج��اءت ال�����ش��رط��ة وط��وق��ت منزل‬ ‫رودين ول��ك��ن ق��ب��ل جم��ي��ئ��ه��م ات�صلوا‬ ‫ب��ال��ت��ل��ف��ون ب�����داره وال�����ذي اج����اب على‬ ‫التلفون ح�سني اخل���ادم ال��ذي يف الدار‬ ‫ومن بعد ذلك علموا اين يقع دار رودين‬ ‫فذهبت ال�شرطة وطوقت ال��دار ودخلوا‬ ‫يف نف�س البيت وا�ستولوا على التلفون‬ ‫وب��ق��ى اخل���ادم حتى اذا خ��اب��ره رودين‬ ‫يتمكن مثلما ي��ام��روه (احل��ق��ي��ق��ة التي‬ ‫ك�����ش��ف��ه��ا يل ال�����س��ام��رائ��ي يف جل�ساتي‬ ‫احل��واري��ة ال��ط��وي��ل��ة م��ع��ه ب��ان ال�شرطة‬ ‫داهمت البيت وكان رودين فيه) وا�ضاف‬ ‫ع��ل��ي خ����ال����د‪ :‬ك����ان يف ال������دار اخل����ادم‬ ‫والراق�صة فقدمنا لها الف�ستق فاعتذرت‬ ‫ف��ك��ن��ا ج��ال�����س�ين واذا ب��ال��ت��ل��ف��ون ي��دق‬ ‫وال�������ش���رط���ة ح�����س��ب ال��ت��ع��ل��ي��م��ات التي‬ ‫افهموها لهم وافهموا اخلادم بان يتكلم‬ ‫مع الطرف االخر بكذا الكالم وان يقول‬ ‫كذا وكذا الن يف ذلك الوقت كانت واردة‬ ‫برقية م��ن ط��ه��ران واع��ت��ق��د م��ن القاعدة‬ ‫ال�صهيونية ت��ق��ول ل��ه‪ :‬ح��اال ت��وج��ه اىل‬ ‫ط��ه��ران الن ال�����ش��رك��ة ت��ط��ل��ب��ه (ث��ب��ت ان‬ ‫م�����ص��در ال�برق��ي��ة م��ن ���ش��رك��ة ماجن�سرت‬ ‫ولي�س من ط��ه��ران)‪ ،‬يف جانب اخ��ر من‬ ‫اف��ادة علي خالد يعرتف بوجود رودين‬ ‫يف ال��دار ي��وم القاء القب�ض عليه‪( :‬لقد‬ ‫ك��ان رودين يف ال��دار وي��رت��دي بجامته‬ ‫والربقية ج��اءت ل��ه يف اث��ن��اء م��ا جاءت‬ ‫ال�شرطة اىل الدار وهو كان موجودا يف‬ ‫ال��دار فلما راى ال�شرطة اراد ان يهرب‬ ‫بوا�سطة الدار املجاورة له الن لها حديقة‬ ‫ول���ك���ن ال�����ش��رط��ة ال���ق���ت ال��ق��ب�����ض عليه‬

‫و�ضبطت امل�ستم�سكات املوجودة لديه)‬ ‫وازاء هذه الرواية اخربين عبد الرحمن‬ ‫ح���م���ود ���ش��خ�����ص��ي�� ًا ب����ان امل���ع���اون �سامل‬ ‫القري�شي هو الذي داهم رودين وام�سك‬ ‫ب��ه الن رودين ك���ان ذا ج�����س��م ريا�ضي‬ ‫وقويا مما تطلب منها ا�ستخدام القوة‬ ‫م��ع��ه وف��ع�لا ه��ددن��اه بامل�سد�س ق��ب��ل ان‬ ‫ي�ست�سلم وانه انهار انهيار كامال عندما‬ ‫�صاح به املعاون �سامل القري�شي بعبارة‬ ‫ي��ع��رف��ه��ا رودين ج���ي���د ًا‪( :‬ه�����ودو) وهو‬ ‫اال�����س����م احل����رك����ي ل����ه ك���م���ا اخ��ب�رن����ا به‬ ‫���ص��احل��ون ي��ق��ول ع��ل��ي خ��ال��د يف افادته‬ ‫املطولة امام املهداوي‪( :‬جاءوا برودين‬ ‫وبعد التحقيق اخذوه اىل مركز (ج�سر‬ ‫اخل��ر) وو���ض��ع��وه ه��ن��اك ون�سيم عندما‬ ‫القي القب�ض عليه وفت�شت داره وجد‬ ‫لديه ملفات كثرية من االوراق التي تبني‬ ‫االح�����زاب واجل��م��ع��ي��ات وال��ت��ي وج��دت‬ ‫ك��ث�ير ًا م��ن امل�ستم�سكات يف دار ن�سيم‬ ‫وبعد ان م�سكت هذه امل�ستم�سكات قال‬ ‫ان���ا اع�ت�رف الن���ه ك���ان ق��ب��ل ذل���ك ينكر)‪،‬‬ ‫تت�ضح لنا من هذه املقاطع مقاطع اخرى‬ ‫وردت يف اف���ادة علي خ��ال��د ان��ه مل يكن‬ ‫مي��ي��ز ب�ي�ن ���ص��احل��ون ون�����س��ي��م ويخلط‬ ‫بينهما اذ ان���ه ذك���ر اك�ث�ر م��ن م���رة بان‬ ‫���ص��احل��ون ه��و ن�����س��ي��م واق����ع احل����ال ان‬ ‫�صاحلون هو يهود �أمئري جتار اما ن�سيم‬ ‫ف��ل��م ي��ك��ن ����س���وى ال���ي���ه���ودي ال��ع��راق��ي‬ ‫موردخاىبن فرات الذي متكن من الفرار‬ ‫اىل ا�سرائيل فيما بعد‪ ،‬وم��ا ا�شار اليه‬ ‫ع��ل��ي خ��ال��د م��ن ق��ي��ام ال�����ش��رط��ة بتفتي�ش‬ ‫منزل ن�سيم فهذا خلط منه اذ ان ال�شرطة‬ ‫فت�شت منزل �صاحلون يف بن�سيون مدام‬ ‫اباكوف الذى�سريد يف �صفحاتنا القادمة‬ ‫وان ال�شرطة ع�ثرت على امل�ستم�سكات‬ ‫والوثائق يف غرفة �صاحلون ولي�س يف‬ ‫منزل ن�سيم وه��و ت�صحيح الف��ادة علي‬ ‫خ��ال��د الن��ه��ا مثبته يف جم��ل��دات حمكمة‬ ‫املهداوي التي �صارت متداولة بني ايدي‬ ‫الباحثني النها �سجلت معلومات لفرتة‬ ‫معينة من تاريخ العراق احلديث‪ ،‬ومرة‬ ‫اخرى جند علي خالد يخلط بني ا�سمي‬ ‫املتهمني فيذكر ا�سم (ن�سيم �صاحلوين)‬ ‫يف اف��ادت��ه على ا�سا�س ان��ه (ا�سماعيل‬ ‫�صاحلون) يف املقاطع لتالية من افادته‬ ‫ق��ائ ً‬ ‫�لا (عندما وج��دت امل�ستم�سكات يف‬ ‫غ��رف��ة ن�سيم ���ص��احل��وين وك���ان ي�سكن‬ ‫البتاوين يف بان�سيون البي�ضاء وكانت‬ ‫تديره ام���ر�أة رو�سية اجلن�سية ولكنها‬ ‫يهودية – مل تكن مدام اباكوف يهودية‬ ‫الديانة بل م�سيحية – ووجدت كل هذه‬ ‫الوثائق وامل�ستم�سكات يف غرفته‪ ،‬ويف‬ ‫ال�شرطة – يق�صد بعد جلب �صاحلون‬ ‫اىل ���ش��رط��ة ال�����س��راي ح��ي��ث ت��ق��ع غرف‬ ‫ال�شعبة اخلا�صة – طلب ان يجلبوا له‬ ‫طابعة حتى يدون مذكراته وفعال جا�ؤوا‬ ‫بطابعة واوراق واخ��ذ ي��دون مذكراته‬ ‫ومما كتبه‪( :‬نحن العرب واليهود اخوان‬ ‫منذ مئات ال�سنني وان��ا جئت الج��ل ان‬ ‫ا�صلح م��ا ب�ين ال��ي��ه��ود وال���ع���رب)‪ ..‬هذا‬ ‫اي�ضا خلط مربك يف افادة علي خالد ذلك‬ ‫ان م���ا ذك����ره ي��ت��ع��ل��ق ب�����رودين ولي�س‬ ‫ب�صاحلون اذ ان رودين هو ال��ذي طلب‬ ‫جلب طابعة لكي ي��دون اعرتافاته وهو‬ ‫الذي كتب واعرتف بان مهمته التي كلف‬ ‫بها ه��ي (اي��ج��اد) عراقيني مييلون اىل‬ ‫(ال�صلح) مع الكيان ال�صهيوين‪ .‬وذكر‬ ‫ع��ل��ي خ��ال��د ب��خ�����ص��و���ص رودين قائ ًال‪:‬‬ ‫(بعدما دون رودين اع�تراف��ات��ه بعد ان‬ ‫ع��ل��م ب��اع�تراف��ات ���ص��احل��ون وق���د جرى‬ ‫التحقيق م��ع ه�����ؤالء املتهمني االربعة‬ ‫ا���ش��ه��ر م��ت��وا���ص��ل��ة وك���ان ع���دد م��ن القي‬ ‫القب�ض عليه ح���وايل �سبعني �شخ�ص)‬ ‫وق��ال علي خالد‪( :‬فقط اربعة ا�شخا�ص‬ ‫رودين ه��ن��دي��ان خم�سة ���س��ن��وات – اي‬ ‫ح��ك��م ع��ل��ي��ه – وا���س��م��اع��ي��ل �صاحلوين‬ ‫اعتقد وال يزال يف �سجن بعقوبة فلدية‬ ‫م�ؤبد و�شالوم �صالح �شالوم اعتقد اعدام‬ ‫وي��و���س��ف اخل���ب���ازة اع�����دام‪ ،‬ه�����ؤالء من‬ ‫ال�سبعني �شخ�صا) وه��ن��ا مل ي��ك��ن علي‬ ‫خ��ال��د دق��ي��ق�� ًا ف��ق��د اع���دم ي��و���س��ف ب�صري‬ ‫ولي�س يو�سف خ��ب��ازة ال���ذي ه��رب اىل‬ ‫الكيان ال�صهيوين ان ع��دد ًا كبريا حكم‬ ‫بال�سجن لفرتات خمتلفة‪.‬‬


‫‪6‬‬

‫عربي ودولي‬

‫ال�سبت املوافق ‪ 9‬من حزيران ‪ 2018‬العدد ‪ 4066‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬ ‫‪Saturday ,9 June. 2018 No. 4066 Year 15‬‬

‫حكومة �إ�سبانيا اجلديدة الأكرث ن�سوية يف‬ ‫تاريخ العامل بـ‪ 11‬وزيرة من �أ�صل ‪17‬‬

‫وزير مغربي‬ ‫ي�ستقيل من من�صبه بعد‬ ‫م�شاركته يف تظاهرة‬

‫�أع���ل���نَ ب���ي���درو �سان�شي�س ع���ن الت�شكيلة‬ ‫احلكومية الإ�سبانية التي �سري�أ�سها حتى‬ ‫�إج�����راء االن��ت��خ��اب��ات الت�شريعية املقبلة‪،‬‬ ‫وتتميز بغلبة الن�ساء �أك�ث�ر م��ن الرجال‪،‬‬ ‫ورمب����ا ه��ي احل��ك��وم��ة الأك��ث�ر ن�����س��وي��ة يف‬ ‫تاريخ احلكومات يف العامل‪ .‬وكان الربملان‬ ‫الإ�سباين قد �أقال حكومة ماريانو راخوي‬ ‫الأ����س���ب���وع امل��ا���ض��ي ب�����س��ب��ب م��ل��ف��ات ف�ساد‬ ‫هزت البالد‪ ،‬و�صعد �سان�شي�س �إىل رئا�سة‬ ‫احلكومة بف�ضل ملتم�س حجب الثقة‪ ،‬وهو‬ ‫�أول ملتم�س من هذا النوع يح�صد النجاح‬ ‫منذ ب��دء االنتقال الدميقراطي يف �أوا�سط‬ ‫ال�سبعينيات‪.‬و�أعلن �سان�شي�س عن �أع�ضاء‬ ‫احل��ك��وم��ة امل��ك��ون��ة م��ن ‪ 17‬وزي���را بع�ضهم‬

‫من الأ�سماء املخ�ضرمة يف ال�سيا�سة‪ ،‬مثل‬ ‫جو�سيب بوريل يف الدبلوما�سية‪ ،‬والآخرون‬ ‫من الأ�سماء اجلديدة مثل رائد الف�ضاء بيدرو‬ ‫دوك��ي‪ ،‬ووزي��ر الثقافة والريا�ضة ماك�سيم‬ ‫مونتون‪ .‬وم��ن �أب��رز م�ستجدات احلكومة‬ ‫هو غلبة الن�ساء‪� ،‬أي �أنها حكومة ن�سوية‬ ‫�أك�ثر منها رجالية‪ ،‬وه��ذا يحدث لأول مرة‬ ‫يف تاريخ ال��ب�لاد‪ ،‬بل هي احلكومة الأكرث‬ ‫ن�سوية يف ال��ع��امل‪ ،‬وال �سيما يف �أوروب���ا‪،‬‬ ‫وتتفوق يف ه��ذا ال�صدد على دول �أوروبا‬ ‫ال�شمالية‪ .‬وك��ان رئي�س احلكومة الأ�سبق‬ ‫خو�سي لوي�س رودريغيث �سبتريو هو �أول‬ ‫من د�شن ح�ضورا متميزا للن�ساء يف حكومته‬ ‫ما بني ‪ ،2011-2004‬لكن �سان�شي�س تفوق‬

‫طلب وزير ال�ش�ؤون العامة واحلكامة املغربي‪ ،‬حل�سن الداودي‪،‬‬ ‫َ‬ ‫�إع��ف��اءه من من�صبه‪ ،‬على خلفية ج��دل كبري �أث��ارت��ه م�شاركته يف‬ ‫احتجاج على مقاطعة منتجات �شركة احلليب املغربية الفرن�سية‬ ‫"�سنرتال دانون"‪ .‬و�أ�صدر حزب العدالة والتنمية‪ ،‬الذي يقود‬ ‫االئ��ت�لاف احلكومي يف امل��غ��رب‪ ،‬بيانا رب��ط فيه ه��ذه اال�ستقالة‬ ‫بتداعيات ظهور ال��داودي يف وقفة احتجاجية يف الرباط نظمها‬ ‫الثالثاء عمال ال�شركة للمطالبة بوقف حملة املقاطعة ودعوة احلكومة‬ ‫للتدخل حلماية منا�صب عملهم املهددة جراء خ�سائر ال�شركة‪ .‬وقال‬ ‫البيان‪ ،‬الذي �صدر �إثر اجتماع ا�ستثنائي دعا �إليه رئي�س احلكومة‬ ‫والأم�ي�ن العام حل��زب العدالة والتنمية‪� ،‬سعد الدين العثماين‪،‬‬ ‫�إن "م�شاركة حل�سن ال���داودي يف الوقفة االحتجاجية املعنية‬ ‫تقدير جمانب لل�صواب وت�صرف غري منا�سب"‪ .‬وك��ان الداودي‬ ‫م�س�ؤوال مبا�شرا عن مواجهة �أزم��ة املقاطعة بالنظر ل�صالحيات‬ ‫وزارة ال�����ش���ؤون العامة واحلكامة املت�صلة مبراقبة الأ�سعار‪.‬‬

‫عليه‪ ،‬وعني ‪ 11‬امر�أة من �أ�صل ‪ 17‬وزيرا‪.‬‬ ‫وت��ف��وق يف ه��ذا ال�����ص��دد على ب��اق��ي ال��دول‬ ‫التي تتميز بح�ضور ق��وي للن�ساء‪ ،‬وهي‬ ‫على التوايل‪ :‬بلغاريا ونيكاراغوا وفرن�سا‬ ‫وك��ن��دا و�سلوفاكيا وروان����دا‪ ،‬حيث ن�سبة‬ ‫الوزيرات �أكرث من الن�صف‪ .‬وتولت الن�ساء‬ ‫منا�صب ذات ثقل يف احلكومة‪ ،‬وتتجاوز‬ ‫ت��ل��ك الكال�سيكية م��ث��ل البيئة وامل�ساواة‬ ‫وال�������ش����ؤون االج��ت��م��اع��ي��ة ال��ت��ي تخ�ص�ص‬ ‫للن�ساء‪ .‬وم��ن �أب��رز الأ�سماء احلا�ضرة يف‬ ‫احلكومة اجلديدة‪ ،‬كارمن كالفو يف من�صب‬ ‫نائبة رئي�س احلكومة واملكلفة كذلك مبلف‬ ‫امل�ساواة‪ ،‬ثم مارغريتا روبل�س يف من�صب‬ ‫وزي���رة ال��دف��اع‪ ،‬ودول��وري�����س دي��ل��غ��ادو يف‬ ‫من�صب وزيرة العدل‪ ،‬وريي�س ماروتو يف‬ ‫من�صب وزارة ال�صناعة‪ ،‬ونادية كالفينيو‬ ‫يف م��ن�����ص��ب وزي�����رة االق��ت�����ص��اد‪ ،‬وم��اري��ا‬ ‫خ��ي�����س��و���س م��ون��ت�يرو يف وزارة املالية‬ ‫وال�����ض��رائ��ب‪ ،‬ومر�شيل باتيت يف الإدارة‬ ‫الرتابية‪ ،‬وتري�سا ريفريا يف البيئة‪ ،‬وتلوت‬ ‫ماغدلينا فالرييو يف من�صب وزيرة العمل‪.‬‬ ‫وع��ادت وزارة التعليم اىل �إيزابيل �سيال‪،‬‬ ‫وال�����ص��ح��ة اىل ك��ارم�ين م��ون��ت��ون‪ .‬وهناك‬ ‫�إج��م��اع ع��ل��ى ���ص�لاب��ة ال�����وزراء وجتربتهم‬ ‫ومتتعهم باحرتام و�سط املجتمع الإ�سباين‪.‬‬ ‫وخ�ص�صت ال�صحف مثل «البايي�س» ومبا‬ ‫فيها املعار�ضة لال�شرتاكيني مثل لرا�سون‪،‬‬ ‫اف��ت��ت��اح��ي��ات ت�شيد بالت�شكيلة احلكومية‬ ‫وت��ع��ت�بره��ا م�����س��اي��رة لإ���س��ب��ان��ي��ا احلديثة‪.‬‬

‫الربملان الأوروبي يعرب عن "�أ�سفه" للجزائر على فيديو "م�سيء" لبوتفليقة‬ ‫أعرب الربملان الأوروبي‪ ،‬للجزائر عن “�أ�سفه” عن حادثة‬ ‫� َ‬ ‫ت�صوير فيديو داخل مقره و�صف بـ”امل�سيء” للرئي�س‬ ‫اجلزائري عبد العزيز بوتفليقة‪ ،‬وخ ّلف �أزمة دبلوما�سية‬ ‫ب�ين اجل��ان��ب�ين‪ .‬وج���اء ذل���ك يف ب��ي��ان ل�����س��ف��ارة اجلزائر‬ ‫بربوك�سل ن�شرت م�ضمونه وك��ال��ة الأن��ب��اء اجلزائرية‬ ‫الر�سمية‪ .‬ووفق امل�صدر نف�سه ف�إن “رئي�س ديوان رئي�س‬ ‫الربملان الأوروبي دييغو كانغا فانو �أعرب ل�سفري اجلزائر‬ ‫عمار ب�لاين عن �أ�سفه لوقوع ه��ذه احل��ادث��ة بعد �إجراء‬ ‫حتقيق داخ��ل��ي ح��ول ظ��روف ت�صوير الفيديو”‪ .‬وقبل‬ ‫�أ�سبوع‪ ،‬ن�شرت ليلى حداد‪ ،‬مرا�سلة التلفزيون اجلزائري‬ ‫احلكومي �سابقا‪ ،‬م��ن العا�صمة البلجيكية بروك�سل‪،‬‬

‫مقطع فيديو على �صفحتها مبوقع “في�سبوك”‪ .‬الفيديو‬ ‫���ص��ورت��ه ح���داد م��ن داخ���ل ق��اع��ة خم�ص�صة لل�صحفيني‬ ‫مبقر االحتاد الأوروب��ي‪ ،‬انتقدت خالله الو�ضع ال�صحي‬ ‫للرئي�س بوتفليقة والو�ضع ال�سيا�سي للبالد‪ .‬وعلى �إثر‬ ‫ذل��ك‪ ،‬ا�ستدعت اخل��ارج��ي��ة اجل��زائ��ري��ة‪ ،‬الأح���د املا�ضي‪،‬‬ ‫ال�سفري الأوروب�����ي لديها و�أب��ل��غ��ت��ه رغبتها يف “ر�ؤية‬ ‫�إع�لان االحت��اد الأوروب���ي وب�شكل علني ت�بر�أه من هذه‬ ‫امل��ن��اورة و�أن يتم اتخاد �إج���راءات ملمو�سة جت��اه هذه‬ ‫ال�صحفية”‪ ،‬وفق ما جاء يف بيان لها‪ .‬وفور خروجه من‬ ‫مقر اخلارجية‪ ،‬كتب �أورورك عرب ح�سابه بـ”تويرت”‪:‬‬ ‫“�أكدنا لل�سلطات اجلزائرية �أن ال�صحفيني املعتمدين لدى‬

‫م�ؤ�س�سات االحتاد الأوروب��ي ال يتحدثون با�سمها ولكن‬ ‫با�سمهم ال�شخ�صي وذلك وفق مبد�أ حرية التعبري وحرية‬ ‫ال�صحافة”‪ .‬وح�سب بيان �سفارة اجل��زائ��ر بربوك�سل‬ ‫ال�صادر اخلمي�س ف�إن �إدارة الإع�لام بالربملان الأوروبي‬ ‫“قررت �أي�ضا يف ‪ 6‬يونيو‪ /‬حزيران اجلاري وكتدبري‬ ‫م�ؤقت تعليق دخول ال�صحفية ال�ستوديوهات الت�سجيل‬ ‫اىل غاية �أن تف�سر ممار�ساتها غري امل�س�ؤولة �أم��ام جلنة‬ ‫م��دع��وة للبت يف اعتمادها”‪ .‬و�أو���ض��ح �أن “العنا�صر‬ ‫الأولية للتحقيق بينت �أن ال�صحفية انتهكت عمدًا القواعد‬ ‫الداخلية للم�ؤ�س�سة وا�ستغلت ثقة القائمني على ا�ستوديو‬ ‫التلفزيون بالربملان الأوروبي ب�إخفائها نواياها ال�سيئة”‪.‬‬

‫م�صر ترتقب حكومة‬ ‫م�صطفى مدبويل‬ ‫َ‬ ‫كلف الرئي�س امل�صري عبدالفتاح ال�سي�سي وزي��ر الإ�سكان‬ ‫واملرافق واملجتمعات العمرانية م�صطفى مدبويل بت�شكيل‬ ‫حكومة جديدة خلفا حلكومة �شريف �إ�سماعيل التي قدمت‬ ‫ا�ستقالتها يوم الثالثاء‪ .‬وقالت رئا�سة اجلمهورية يف بيان‬ ‫�إن ال�سي�سي ا�ستقبل مدبويل "حيث كلفه بت�شكيل احلكومة‬ ‫اجلديدة"‪ .‬وقالت م�صادر يف جمل�س الوزراء �إنه من املتوقع‬ ‫�أن ت�ضم احلكومة اجلديدة نحو ع�شرة وزراء جدد يف الأقل‪.‬‬ ‫و�أ�ضافت �أن��ه من املتوقع �أي�ضا �أن يعقب ت�شكيل احلكومة‬ ‫اجلديدة تغيري عدد من املحافظني‪ .‬وقدمت حكومة �إ�سماعيل‬ ‫ا�ستقالتها بعد �أي��ام من �أداء ال�سي�سي اليمني الد�ستورية‬ ‫لفرتة رئا�سة ثانية بعد فوزه يف االنتخابات التي �أجريت يف‬ ‫م��ار���س‪�/‬آذار‪ .‬وكان ال�سي�سي قد كلف حكومة �إ�سماعيل بعد‬ ‫ا�ستقالتها بت�سيري الأعمال حلني ت�شكيل احلكومة اجلديدة‪.‬‬ ‫وكلف ال�سي�سي مدبويل يف نوفمرب‪/‬ت�شرين الثاين ‪2017‬‬ ‫بالقيام ب�أعمال رئي�س جمل�س ال��وزراء خالل �سفر �إ�سماعيل‬ ‫�إىل �أملانيا للعالج‪ .‬و�شغل �إ�سماعيل (‪ 62‬عاما) من�صب رئي�س‬ ‫ال��وزراء يف ‪ 2015‬وك��ان وزي��را للبرتول وال�ثروة املعدنية‬ ‫يف احلكومة ال�سابقة‪ .‬وي�شغل مدبويل (‪ 52‬عاما) من�صب‬ ‫وزير الإ�سكان واملرافق واملجتمعات العمرانية منذ فرباير‪/‬‬ ‫�شباط ‪.2014‬و�شغل يف الفرتة من نوفمرب‪/‬ت�شرين الثاين‬ ‫‪ 2012‬حتى فرباير‪�/‬شباط ‪ 2014‬من�صب املدير الإقليمي‬ ‫ل��ل��دول العربية يف ب��رن��ام��ج الأمم امل��ت��ح��دة للم�ستوطنات‬ ‫الب�شرية (الهابيتات)‪ .‬ور�أ�س يف الفرتة من �سبتمرب‪�/‬أيلول‬ ‫‪ 2009‬حتى نوفمرب‪/‬ت�شرين الثاين ‪ 2011‬من�صب رئي�س‬ ‫جمل�س �إدارة الهيئة العامة للتخطيط ال��ع��م��راين ب��وزارة‬ ‫الإ�سكان وامل��راف��ق واملجتمعات العمرانية‪ .‬وق��ال ال�سي�سي‬ ‫يف كلمة تلفزيونية قبل �أيام �إن م�صر �ست�شهد بعد عطلة عيد‬ ‫الفطر يف نهاية الأ�سبوع املقبل "حجما كبريا من الإجنازات‬ ‫ال��ت��ي �سيتم افتتاحها" دون ذك���ر امل��زي��د م��ن التفا�صيل‪.‬‬

‫هاج�س عودة الو�صاية �إىل لبنان يرافق جنبالط للريا�ض‬ ‫رئي�س احل��زب التقدمي اال�شرتاكي اللبناين‬ ‫ي�ستع ّد‬ ‫ُ‬ ‫وليد جنبالط لزيارة اململكة العربية ال�سعودية يف نهاية‬ ‫الأ�سبوع م�صحوبا بوفد يرجح �أن ي�ضم جنله تيمور الذي‬ ‫جنح يف حجز مقعد له يف الربملان يف االنتخابات التي‬ ‫جرت يف اي��ار املا�ضي‪ .‬و�أك��د الزعيم ال��درزي اخلمي�س‬ ‫نب�أ الزيارة التي جاءت تلبية لدعوة ر�سمية من الديوان‬ ‫امللكي‪ ،‬وقال �إنها ت�أتي ا�ستكماال للعالقات التاريخية بني‬ ‫املختارة وال�سعودية"‪ .‬ويعترب وليد جنبالط �أحد حلفاء‬ ‫الريا�ض يف لبنان‪ ،‬بيد �أن العالقة بينهما �شهدت يف‬ ‫الفرتة املا�ضية فتورا وا�ضحا على خلفية موقف الزعيم‬ ‫الدرزي من �أزمة ا�ستقالة رئي�س الوزراء �سعد احلريري‪.‬‬ ‫وت��رى �أو�ساط �سيا�سية �أن هذه الزيارة من �ش�أنها �أن‬ ‫تعيد العالقة بني جنبالط وال�سعودية �إىل �سابق عهدها‪،‬‬ ‫خا�صة و�أن الريا�ض تبدي يف الأ�شهر الأخ�ي�رة رغبة‬ ‫يف التعاطي مع امللف اللبناين ب�سيا�سة خمتلفة قوامها‬ ‫احلفاظ على احللفاء التقليديني‪ ،‬مع االنفتاح على باقي‬

‫القوى الفاعلة يف امل�شهد اللبناين‪ .‬وت�أتي زيارة جنبالط‬ ‫يف وقت ي�شهد لبنان تعرثا يف عملية ت�شكيل احلكومة‬ ‫يف ظل ا�ستمرار عقدة احل�صة امل�سيحية‪ ،‬و�أي�ضا الدرزية‬ ‫من احلقائب ال��وزاري��ة‪ .‬ويطالب وليد جنبالط بح�صة‬ ‫الدروز كاملة وقوامها ثالث حقائب وزارية‪ ،‬فيما ي�صر‬ ‫رئي�س احلزب الدميقراطي طالل �أر�سالن على احل�صول‬ ‫على حقيبة مدعوما يف ذلك من كل من التيار الوطني احلر‬ ‫وحزب الله‪ .‬ويبدو موقف رئي�س احلكومة املكلف �سعد‬ ‫احلريري �ضبابيا جتاه هذه امل�س�ألة رغم عودة احلرارة‬ ‫يف الأي��ام الأخ�يرة على خط املختارة – بيت الو�سط‪،‬‬ ‫بعد توتر �شاب العالقة بني اجلانبني خالل عملية ت�شكيل‬ ‫التحالفات االنتخابية وخا�صة يف منطقة البقاع‪ .‬ويقول‬ ‫مراقبون �إن جنبالط قد يطرح امل�س�ألة خالل لقائه مع كل‬ ‫من العاهل ال�سعودي امللك �سلمان بن عبدالعزيز وويل‬ ‫العهد الأم�ير حممد بن �سلمان‪ ،‬بيد �أنهم ا�ستبعدوا �أن‬ ‫يلقى جتاوبا من الريا�ض يف ظل قرار �سعودي بالتزام‬

‫جنل روبرت كينيدي ينف�ض الغبار عن ملف اغتيال والده‬ ‫بع َد خم�سني عاما على اغتيال وال��ده ال��ذي يحمل‬ ‫اال�سم نف�سه‪ ،‬ي�أمل روبرت كينيدي االبن يف اجراء‬ ‫حتقيق جديد يف اجل��رمي��ة‪ .‬ومي�ضي رج��ل يدعى‬ ‫�سرحان �سرحان حاليا عقوبة بال�سجن مدى احلياة‬ ‫يف كاليفورنيا لقتله جن��م احل��زب الدميوقراطي‬ ‫ال�صاعد حينذاك الذي كان على و�شك الو�صول اىل‬ ‫البيت االبي�ض‪ .‬لكن ابن بوبي كينيدي لي�س مقتنعا‬ ‫بان امل�سجون الفل�سطيني اال�صل هو القاتل او انه‬ ‫حترك مبفرده‪.‬‬ ‫م�صري مفجع‬ ‫واج���ه االخ اال���ص��غ��ر جل��ون فيتزجريالد كينيدي‬ ‫رئ��ي�����س ال���والي���ات امل��ت��ح��دة ال����ذي اغ��ت��ي��ل يف ‪22‬‬ ‫ت�شرين الثاين‪/‬نوفمرب ‪ 1963‬يف داال���س‪ ،‬امل�صري‬ ‫املفجع نف�سه ال��ذي لقيه اخ��وه بعد اقل من خم�س‬ ‫���س��ن��وات‪ .‬فقد اغتيل يف ل��و���س اجنلي�س ع��ن ‪42‬‬ ‫عاما يف اخلام�س من حزيران‪/‬يونيو ‪ 1968‬بينما‬ ‫كان يف موقع جيد للفوز يف االنتخابات التمهيدية‬ ‫للحزب الدميوقراطي لالقرتاع الرئا�سي املقرر يف‬ ‫اخلريف التايل‪.‬كان بوبي كينيدي او "�آر اف كي"‬ ‫ق��د انهى خطابا يف فندق "امبا�سادور" ويغادر‬ ‫املبنى بعيد منت�صف الليل‪ ،‬م��رورا باملطبخ‪ .‬وقد‬ ‫ا�صيب بر�صا�صات عدة كانت واحدة منها قاتلة يف‬ ‫اجلمجمة‪ .‬وعلى الرغم من تدخل جراحي‪ ،‬اعلنت‬ ‫وفاته فجرا‪ .‬واعرتف �سرحان �سرحان الذي كان يف‬

‫الرابعة والع�شرين من العمر واملولود يف القد�س‬ ‫قبل ان ي�ستقر مع عائلته يف الواليات املتحدة‪ ،‬بقتل‬ ‫روبرت كينيدي خالل حماكمته يف ‪ ،1969‬لكنه قال‬ ‫انه ال يتذكر انه نفذ جرمية القتل‪ .‬وخالل املرافعات‪،‬‬ ‫عر�ضت كتابات دون فيها "�آر اف كي يجب ان ميوت"‬ ‫واعتربت ادلة على غ�ضبه املفرت�ض من دعم كينيدي‬ ‫ال�سرائيل‪ .‬واوقف �سرحان يف مطابخ الفندق نف�سه‬ ‫وهو يحمل م�سد�سا من عيار ‪ 22‬ملم‪ .‬لكن البع�ض‬ ‫دافعوا حينذاك عن فر�ضية وجود �شخ�ص ثان اطلق‬ ‫النار اي�ضا‪ .‬وبعدما حكم عليه باالعدام‪ ،‬مت تخفيف‬

‫عقوبته اىل ال�سجن مدى احلياة يف ‪.1972‬‬ ‫كم ر�صا�صة؟‬ ‫قال خبري يف اال�صوات انه اطلق ‪ 13‬عيارا ناريا‬ ‫بينما كان �سالح �سرحان ال يت�سع الكرث من ثماين‬ ‫ر���ص��ا���ص��ات‪ .‬وم��ا زال���ت ال�شكوك ت�ساور روب��رت‬ ‫كينيدي االب��ن رج��ل القانون البالغ من العمر ‪64‬‬ ‫عاما ومثله واح���دة م��ن �شقيقاته كاثلني كينيدي‬ ‫تاون�سند ال�سيا�سية التي تبلغ م��ن العمر اليوم‬ ‫‪ 66‬عاما‪ .‬وهما اثنان من ت�سعة ابناء بقوا على‬ ‫قيد احلياة لبوبي وايتيل كينيدي‪ ،‬من ا�صل ‪.11‬‬

‫وك�شف روب��رت اف‪ .‬كينيدي ل�صحيفة "وا�شنطن‬ ‫بو�ست" اال�سبوع املا�ضي انه زار �سرحان �سرحان‬ ‫يف ال�سجن يف كانون االول‪/‬دي�سمرب‪ .‬وقد رف�ض‬ ‫الق�ضاء كل طلبات ال�سجني ال��ذي يبلغ من العمر‬ ‫اليوم ‪ 74‬عاما باالفراج عنه‪ .‬وقال روبرت كينيدي‬ ‫لل�صحيفة "ذهبت لأن��ن��ي كنت ف�ضوليا وقلقا من‬ ‫االدل���ة ال��ت��ي ر�أيتها"‪ .‬وا���ض��اف "كان يقلقني ان‬ ‫ال�شخ�ص غري املعني �أدين بقتل والدي"‪ .‬وان�ضمت‬ ‫كاثلني احلاكمة ال�سابقة لوالية مرييالند اىل �شقيقها‬ ‫يف املطالبة باعادة فتح حتقيق الن "بوبي يعر�ض‬ ‫حججا مقنعة"‪ .‬ويدافع عن هذه املبادرة منذ فرتة‬ ‫طويلة ب��ول �شريد وه��و م�س�ؤول نقابي ج��رح يف‬ ‫اطالق النار مع اربعة ا�شخا�ص �آخرين‪.‬‬ ‫االبناء منق�سمون‬ ‫قا َل �شريد (‪ 93‬عاما) لل�صحيفة نف�سها "نعم (�سرحان)‬ ‫اطلق النار علي"‪ .‬وا�ضاف "نعم اطلق النار على‬ ‫اربعة ا�شخا�ص �آخرين وا�ستهدف كينيدي"‪ ،‬لكن‬ ‫"املهم هو انه مل يطلق النار على روبرت كينيدي"‪.‬‬ ‫وا�ضاف "ملاذا مل يطاردوا مطلق النار الثاين؟"‪.‬‬ ‫وقال اثنان من ابناء روبرت كينيدي االب هما جنله‬ ‫االكرب جوزف بي كينيدي الثاين وكريي كينيدي‪،‬‬ ‫ل�صحيفة "بو�سطن غلوب" انهما يعار�ضان �إعادة‬ ‫فتح حتقيق يف االغتيال‪ ،‬واكدا انهما يف�ضالن ارث‬ ‫القيم املثالية التي كان يدافع عنها والدهما‪.‬‬

‫�سيا�سة ع��دم التدخل يف ال�ش�ؤون الداخلية اللبنانية‪،‬‬ ‫مع الرتكيز على �ضمان ا�ستقرار لبنان واحليلولة دون‬ ‫وقوعه يف فخ �إيران‪ ،‬وهو ما يدفع له ذراعها حزب الله‪.‬‬ ‫وجن��ح ح��زب الله وحلفا�ؤه يف حتقيق �أغلبية مريحة‬ ‫يف االنتخابات النيابية الأخ�ي�رة التي �سجلت �أي�ضا‬ ‫ع��ودة قوية ملح�سوبني على النظام ال�سوري من قبيل‬ ‫اللواء جميل ال�سيد الذي ا�ضطلع مب�س�ؤوليات يف زمن‬ ‫الو�صاية ال�سورية‪ .‬و�أثار هذا التطور خوف العديد من‬ ‫القوى وال�شخ�صيات ال�سيا�سية من بينها وليد جنبالط‬ ‫من عودة لبنان �إىل زمن الو�صاية‪ ،‬خا�صة بعد مر�سوم‬ ‫التجني�س ال�سري الذي وقع عليه الرئي�س مي�شال عون‬ ‫بعد اال�ستحقاق االنتخابي و�أث���ار �ضجة كبرية جلهة‬ ‫ت�ضمنه �أ�سماء مقربة من الرئي�س ب�شار الأ�سد‪ ،‬بينهم‬ ‫�أبناء مل�س�ؤولني �سابقني ورجال �أعمال‪ .‬ويرجح �أن يثري‬ ‫جنبالط‪ ،‬الذي يعد �أحد �أبرز املعار�ضني لنظام الرئي�س‬ ‫ب�شار الأ�سد‪ ،‬هذه امل�س�ألة خالل زيارته لل�سعودية‪.‬‬

‫العثور على طيار رو�سي بعد‬ ‫انقطاع �أخباره مدة ‪ 31‬عام ًا‬

‫أملحت ال�سفارة الرو�سية لدى باك�ستان‪ ،‬ب�أن الطيار الذي �أ�سقطت‬ ‫� ِ‬ ‫مقاتلته عام ‪ ،1987‬ثم وجد على قيد احلياة‪ ،‬قد يكون على حدود‬ ‫�أفغان�ستان مع باك�ستان‪ .‬و�أبلغ رئي�س احتاد املظليني الرو�س‪،‬‬ ‫وبطل االحتاد ال�سوفيتي الكولونيل جرنال‪ ،‬فالريي فو�سرتوتني‪،‬‬ ‫يوم اجلمعة املا�ضي‪ ،‬وكالة نوفو�ستي‪ ،‬ب�أن طيارا يف �سالح اجلو‬ ‫ال�سوفيتي �أ�سقطت قاذفته يف �أفغان�ستان عام ‪ ،1987‬واعترب يف‬ ‫عداد املفقودين منذ ذلك احلني‪ ،‬تبني �أنه ما زال على قيد احلياة‬ ‫ويعي�ش يف باك�ستان‪ .‬ووفقا لنائب رئي�س املنظمة املخ�ضرمة‬ ‫"�أخوة ال�سالح" فيات�شي�سالف كالينني‪ ،‬يريد هذا الطيار العودة‬ ‫�إىل الوطن بعد غربة امتدت لأك�ثر من ‪ 30‬عاما‪.‬ونقلت وكالة‬ ‫نوفو�ستي عن م�صدر مطلع قوله‪� ،‬إنه من املحتمل �أن يكون هذا‬ ‫الطيار مقيما على الأرا�ضي الباك�ستانية‪ ،‬التي كانت ت�ضم جميع‬ ‫خميمات �أ�سرى احل��رب ال�سوفيت‪ .‬وقالت البعثة الدبلوما�سية‬ ‫يف باك�ستان يف ب��ي��ان‪" :‬لي�س ل��دى ال�سفارة �أي معلومات عن‬ ‫عدد املحاربني الرو�س يف احلرب الأفغانية الذين يقيمون حاليا‬ ‫يف باك�ستان‪ ،‬ومل يتقدم �أي منهم �إىل ال�سفارة ل�سنوات عديدة"‪.‬‬


‫ال�سبت املوافق ‪ 9‬من حزيران ‪ 2018‬العدد ‪ 4066‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬ ‫‪Saturday ,9 June. 2018 No. 4066 Year 15‬‬

‫ابن جني املو�صلي فار�س النحو وال�صرف‬ ‫هو أبو الفتح‪ ،‬عثمان بن ِجنّي الموصلي النحوي اللغوي‪ ،‬من أحذق‬ ‫َ‬ ‫أهل األدب وأعلمهم بالنحو والتصريف‪ ،‬وصاحب التصانيف الفائقة‬ ‫المتداولة في اللغة‪ .‬وكانت والدة ابن جني بالموصل‪ ،‬وفيها قضى‬ ‫طفولته وتلقى دروسه األولى‪ ،‬وذكرت المصادر التي ترجمت له أنه‬

‫ولد قبل سنة ثالثين وثالثمائة‪ ،‬فلم تحدد سنة مولده غير ما جاء‬ ‫بلفظ‪ .‬وقيل‪ :‬مولده سنة ثالث وثالثمائة‪ .‬وإذا كانت أغلب المصادر‬

‫التاريخية على أن��ه توفي ‪-‬كما سيأتي‪ -‬سنة اثنتين وتسعين‬

‫وثالثمائة‪ ،‬وكان آنذاك في السبعين من عمره ‪-‬على قول ابن قاضي‬ ‫شهبة في طبقات النحاة‪ ،‬والذهبي في تاريخه وفي العبر‪ -‬فإن والدته‬

‫تكون في سنة اثنتين وعشرين أو إحدى وعشرين وثالثمائة من الهجرة‪.‬‬

‫وق��د �أق���ام اب��ن جني بعد املو�صل ببغداد‪ ،‬وظ��ل يدر�س‬ ‫وعال‬ ‫بها العلم �إىل �أن ت��ويف‪ ،‬وك��ان له من الولد‪ :‬علي ٍ‬ ‫وع�لاء‪ ،‬وكلهم �أدب��اء ف�ضالء‪ ،‬قد خرجهم والدهم وح�سن‬ ‫خطوطهم‪ ،‬فهم معدودون يف ال�صحيحي ال�ضبط وح�سني‬ ‫اخلط‪ ،‬بح�سب تعبري ياقوت‪ .‬وقد كان البن جني عالقة‬ ‫خا�صة ب�أبي الطيب املتنبي‪ ،‬فقد �صحبه ده��ر ًا طوي ًال‪،‬‬

‫ُ‬ ‫ميالن كونديرا هو كاتب فرن�سي ولد يف الت�شيك‬ ‫ا�شتهر بكتاباته ال�ساخرة وال�سيا�سية ذات الأبعاد‬ ‫الفل�سفية‪ ،‬ومن �أ�شهر �أعماله كتاب كائن ال حتتمل‬ ‫خفته ال���ذي ي��ت��ن��اول احل��ي��اة الفنية والثقافية‬ ‫للمجتمع الت�شيكي يف �أواخر ال�ستينات وبدايات‬ ‫ال�سبعينات من القرن املا�ضي ولد كونديرا لعائلة‬ ‫من الطبقة الو�سطى يف ت�شيكو�سلوفاكيا وكان‬ ‫والده عامل ًا يف املو�سيقى وعازف بيانو‪.‬‬ ‫ً‬ ‫بد�أ كونديرا م�سريته املهنية يف الكتابة �شاعرا ثم‬ ‫�أتبع ذلك بكتابة الق�ص�ص الق�صرية والروايات‪،‬‬ ‫معظم كتاباته حت��ت��وي على م�ضامني �ساخرة‬ ‫وعنا�صر �سيا�سية قادت العتباره كاتب ًا �سيا�سي ًا‬ ‫�أو م��ت��م��رد ًا‪ ،‬ل��ذل��ك فقد �أج�ب�ر على ال��ذه��اب �إىل‬ ‫املنفى يف فرن�سا ب�سبب طبيعة �أعماله لي�صبح‬ ‫م��واط��ن�� ًا فرن�سي ًا بعد ذل��ك ب��ف�ترة وج��ي��زة‪ ،‬هذا‬ ‫ومييل كونديرا �إىل العزلة حيث �أن��ه ن���ادر ًا ما‬ ‫يتحدث‪ .‬ولد ميالن كونديرا يف الأول من �أبريل‬ ‫عام ‪ 1929‬يف برنو‪ ،‬ت�شيكو�سلوفاكيا لعائلة من‬ ‫الطبقة الو�سطى‪ ،‬وك��ان وال��ده لودفيك كونديرا‬ ‫عامل مو�سيقى وعازف بيانو �شهري يعمل رئي�س ًا‬ ‫لأك��ادمي��ي��ة ينات�شيك للمو�سيقى يف ب��رن��و منذ‬ ‫ع��ام ‪ 1948‬وحتى ع��ام ‪� 1961‬أم��ا �أم��ه فا�سمها‬ ‫م��ي�لادا ك��ون��دي��روف��ا‪ .‬ت��درب ك��ون��دي��را على عزف‬ ‫البيانو يف �سن مبكرة وكان ال يزال �صبي ًا عندما‬ ‫اندلعت احل��رب العاملية الثانية فت�شكلت معظم‬ ‫�أف��ك��اره ال�سيا�سية بفعل التجارب التي م��ر بها‬ ‫�أثناء احلرب العاملية الثانية واالحتالل الأملاين‪،‬‬ ‫فالتحق باحلزب ال�شيوعي يف ت�شيكو�سلوفاكيا‬ ‫يف فرتة مراهقته ليطرد منه الحق ًا‪� .‬أكمل درا�سته‬ ‫يف م��در���س��ة ج��ي��م��ن��ا���س��ي��وم ك��اب��ي��ت��ان��ا يارو�شي‬ ‫ع��ام ‪ 1948‬ووا���ص��ل ال��درا���س��ة يف جم��ال الأدب‬ ‫والأ�ستاطيقا يف كلية الفنون يف جامعة ت�شارلز‬ ‫يف براغ‪ ،‬ثم انتقل بعد عدة ف�صول درا�سية �إىل‬ ‫كلية الأفالم يف �أكادميية الفنون الأدائية وتخرج‬ ‫عام ‪ .1952‬بد�أ كونديرا تدري�س مادة الأدب يف‬ ‫�أكادميية املو�سيقى والفنون الدرامية يف براغ‬ ‫ع��ام ‪ ،1952‬كما ن�شر ع��دة جم��م��وع��ات �شعرية‬ ‫له يف اخلم�سينات من القرن املا�ضي من بينها‬ ‫(�أي���ار الأخ�ي�ر ع��ام ‪ )1955‬وه��و دي���وان مبايعة‬ ‫ل��ق��ائ��د امل��ق��اوم��ة ال�شيوعية ي��ول��ي��و���س فوجيك‪،‬‬ ‫و(مناجاة عام ‪ )1957‬وهو جمموعة من ق�صائد‬ ‫احلب التي نددت بها ال�سلطات الت�شيكية ب�سبب‬ ‫نربتها ال�����س��اخ��رة‪ ،‬ويف �أث��ن��اء م�سريته املهنية‬ ‫ان�ضم �إىل احلزب ال�شيوعي وف�صل منه مرار ًا‪،‬‬ ‫فان�ضم �إليه عام ‪ 1948‬ثم ف�صل منه عام ‪،1950‬‬ ‫ليعود وين�ضم �إل��ي��ه جم���دد ًا ع��ام ‪ 1956‬ويبقى‬ ‫فيه حتى ع��ام ‪ .1970‬ت��اب��ع ك��ون��دي��را م�شواره‬ ‫لي�ؤلف عدة ق�ص�ص ق�صرية وم�سرحية من ف�صل‬ ‫واحد جنحت جناح ًا كبري ًا هي م�سرحية مالكو‬ ‫املفاتيح ع��ام ‪ ،1962‬ثم �أتبعها بروايته الأوىل‬ ‫التي تعد واح��دة من �أعظم �أعماله (املزحة) عام‬ ‫‪ ،1967‬ويقدم فيها نظرة �ساخرة للحياة اخلا�صة‬ ‫ومل�صائر العديد من الت�شيكيني �أثناء �سنوات حكم‬ ‫�ستالني‪ ،‬وقد ترجمت هذه الرواية �إىل العديد من‬ ‫اللغات وحققت جناح ًا عاملي ًا باهر ًا‪� .‬أما روايته‬ ‫التالية (احلياة يف مكان �آخر عام ‪ )1969‬فتتحدث‬ ‫ع��ن بطل روم��ان�����س��ي �سيئ احل��ظ ي���ؤم��ن ب�شدة‬

‫وق��ر�أ عليه ديوانه ثم �شرحه بعد ذلك ونبه على معانيه‬ ‫و�إعرابه ‪ ،‬فكان املتنبي يحرتم ابن جني كثريًا ويجله‬ ‫ويقدره‪ ،‬وكان يقول عنه‪" :‬هذا رجل ال يعرف قدره كثري‬ ‫من النا�س"‪ ،‬ولتم ّكن ابن جني من �شعر �أبي الطيب قال‬ ‫عنه �أبو الطيب‪" :‬ابن جني �أعرف ب�شعري"‪ .‬ويبدو �أنه‬ ‫كانت الب��ن جني رح�لات �إىل ب�لاد كثرية يف طلب العلم‬

‫وم�شافهة العلماء وال�شيوخ‪ ،‬وكان ابن جني من �أحذق‬ ‫�أه��ل الأدب و�أعلمهم بالنحو والت�صريف‪� ،‬إال �أن علمه‬ ‫بال�صرف كان �أقوى و�أكمل من علمه بالنحو‪ ،‬بل مل يكن‬ ‫يف �شيءٍ من علومه �أكمل منه يف الت�صريف‪ ،‬ومل يتكلم‬ ‫�أحد ‪-‬كما قال ياقوت‪ -‬يف الت�صريف �أدق كالمًا منه‪ .‬وكان‬ ‫ابن جني ب�صريا‪ ،‬يجري يف كتبه ومباحثه على �أ�صول‬

‫| شخصيات |‬

‫املدر�سة الب�صرية‪ ،‬وال ي�ألو جهدا يف الدفاع عنها‪،‬‬ ‫على �أنه كان ي�أخذ العلم �أيا كان م�صدره‪ ،‬وبغ�ض‬ ‫النظر عن مذهب �أه��ل��ه‪ ،‬ولهذا جن��ده ‪-‬كما يقول‬ ‫ال��دك��ت��ور رح���اب خ�����ض��ر‪ -‬ك��ث�ير ال��ن��ق��ل ع��ن ثعلب‬ ‫والك�سائي و�أمثالهما‪ ،‬وهو حني يذكرهما يف كتبه‬ ‫يثني عليهما‪ ،‬فيقول مثال‪" :‬باب يف قلب لفظ �إىل‬ ‫لفظ بال�صنعة والتلطف ال بالإقدام والتعجرف"‪،‬‬ ‫وك��ان ه��ذا ال��رج��ل ك��ب�يرًا يف ال�سداد والثقة عند‬ ‫�أ�صحابنا"‪ ،‬يعني الك�سائي‪ .‬مل يكن ابن جني �إمامًا‬ ‫يف النحو وال�صرف فقط‪ ،‬ومل يكن من العلماء‬ ‫الذين يقت�صرون على جمال�س العلم والتعليم‪� ،‬أو‬ ‫حتى الت�أليف‪� ،‬إمنا كان ابن جني كمن يريد �أن ميلك‬ ‫نوا�صي اللغة‪ ،‬فهو �إىل جانب ما �سبق يعد من �أئمة‬ ‫الأدب‪ ،‬جمع �إتقان العلم �إىل ظ��رف �أه��ل الكتابة‬ ‫وال�شعر‪ ،‬وه��و الأم��ر ال��ذي جعل الثعالبي ينعته‬ ‫يف يتيمة الدهر بقوله‪�" :‬إليه انتهت الريا�سة يف‬ ‫الأدب"‪ ،‬وقال الباخرزي يف دمية الق�صر مو�ضحً ا‪:‬‬ ‫"لي�س لأح��دٍ من �أئمة الأدب يف فتح املقفالت‪،‬‬ ‫و�شرح امل�شكالت ما له؛ فقد وقع عليها من ثمرات‬ ‫الأع��راب‪ ،‬وال �سيّما يف علم الإعراب"‪.‬ما �إن يذكر‬ ‫ابن جني حتى ي�شرد الذهن عفو اخلاطر �إىل كتابه‬ ‫ال�شهري "اخل�صائ�ص"‪ ،‬وباملثل �إذا كان احلديث‬ ‫عن "اخل�صائ�ص" ف�إنه يذهب �إىل م�ؤلفه ابن جني‪،‬‬ ‫واخل�صائ�ص هذا هو � ّ‬ ‫أجل ت�آليف ابن جني التي‬ ‫�أبر بها على املتقدمني و�أعجز املت�أخرين‪ .‬ويف عام‬ ‫�سبعة وت�سعني وت�سعمائة و�ألف من امليالد �أ�صدر‬ ‫معهد املخطوطات العربية يف القاهرة (الفهار�س‬ ‫املف�صلة البن جني)‪ ،‬وكانت احللقة الأوىل �ضمن‬

‫�سل�سلة (ك�شافات تراثية) �صنعه د‪ .‬عبد الفتاح‬ ‫فهر�سا‪ ،‬منها‪:‬‬ ‫ال�سيد �سليم‪ ،‬وي�ضم �ستة ع�شر‬ ‫ً‬ ‫�إحدى وت�سعون م�س�ألة يف �أ�صول اللغة‪ ،‬وخم�س‬ ‫وخم�سون م�س�ألة يف العلل النحوية‪ ،‬و�إح��دى‬ ‫وثمانون م�س�ألة يف اللغات‪ ،‬و�أي�ضا فهر�س الآيات‬ ‫املحتج بها يف اخل�صائ�ص وهي �ست وع�شرون‬ ‫وثالثمائة �أية‪ ،‬وكذلك فهر�س الكتب املذكورة يف‬ ‫الكتاب‪ ،‬وهي �إح��دى وثالثون كتابًا‪ ،‬وفيه �أي�ضا‬ ‫ما يخت�ص بنقوله عن العلماء يف الكتاب‪ ،‬وكان‬ ‫ذلك يف ثمان وت�سعني وثالثمائة م�س�ألة‪ ،‬الغالب‬ ‫منها عن �شيخه �أبي علي الفار�سي‪ ،‬ثم عن �سيبويه‬ ‫والأخف�ش والأ�صمعي واملازين و�أبي زيد والفراء‬ ‫وامل�ب�رد واخلليل وثعلب والك�سائي‪ ،‬وغريهم‪.‬‬ ‫من اه��م كتبه ‪ ،‬اخل�صائ�ص ‪ -‬التمام يف تف�سري‬ ‫�أ�شعار هذيل مما �أغفله ال�سكري ‪� -‬سر ال�صناعة‬ ‫ تف�سري ت�����ص��ري��ف امل����ازين ‪��� -‬ش��رح املق�صور‬‫واملمدود البن ال�سكيت ‪ -‬تعاقب العربية ‪ -‬تف�سري‬ ‫الف�سر ‪ -‬تف�سري‬ ‫دي��وان املتنبي الكبري‪ ،‬وي�سمى ْ‬ ‫معاين دي��وان املتنبي‪ ،‬وهو �شرح دي��وان املتنبي‬ ‫ال�صغري ‪ -‬اللمع يف العربية ‪ -‬خمت�صر الت�صريف‬ ‫امل�شهور بالت�صريف امللوكي ‪ -‬خمت�صر العرو�ض‬ ‫والقوايف ‪ -‬الألفاظ املهموزة ‪ -‬املتق�ضب ‪ -‬تف�سري‬ ‫امل��ذك��ر وامل���ؤن��ث ليعقوب (ذك���ر �أن���ه مل يتمه)‪...‬‬ ‫�إل���خ‪ .‬يف ب��غ��داد‪ ،‬ويف خ�لاف��ة ال��ق��ادر‪ ،‬وحتديدًا‬ ‫يوم اجلمعة لليلتني بقيتا من �صفر‪� ،‬سنة اثنتني‬ ‫وت�سعني وثالثمائة م��ن الهجرة (‪392‬ه���ـ) رحل‬ ‫ابن جني عن دنيا النا�س‪ ،‬تار ًكا م�ؤلفاته وذخائره‬ ‫العلمية تتحدث عنه‪ ،‬وحتييه بينهم من جديد‪.‬‬

‫ميالن كونديرا‪..‬‬

‫ر�ضـــوى عا�شور‪..‬‬

‫الكاتب الفرن�ســـي الذي‬ ‫ا�شتهر بكتاباته ال�ساخرة‬

‫طالبت با�ستقالل اجلامعات بعدما تدخلت‬ ‫حكومــة مبــارك يف احلياة الأكادميية‬

‫باالحتالل ال�شيوعي ع��ام ‪،1948‬‬ ‫وقد منعت هذه الرواية من الن�شر‬ ‫يف الت�شيك‪ ،‬وم��ن اجلدير بالذكر‬ ‫�أن كونديرا �شارك بتحرير ت�شيكو�سلوفاكيا ما‬ ‫بني عام ‪ 1967‬وعام ‪ 1968‬وهو التحرير الذي‬ ‫كان �سريع ًا ومتهور ًا‪ ،‬وبعد االحتالل ال�سوفييتي‬ ‫للبالد رف�ض االعرتاف ب�أخطائه ال�سيا�سية ومن‬ ‫ثم هوجم من قبل ال�سلطات التي منعت جميع‬ ‫�أعماله وف�صلته م��ن وظائفه يف التدري�س كما‬ ‫طردته من احلزب ال�شيوعي‪ .‬يف عام ‪� 1975‬سمح‬ ‫لكونديرا بالهجرة مع زوجته فريا هرابانكوفا‬ ‫من ت�شيكو�سلوفاكيا للتدري�س يف جامعة رين‬ ‫يف فرن�سا يف الأع��وام ما بني ‪ ،1978-1975‬ثم‬ ‫�سحبت احلكومة الت�شيكية عام ‪ 1979‬اجلن�سية‬ ‫الت�شيكية منه‪ ،‬وقد ن�شرت رواياته التي �ألفه يف‬ ‫ال�سبعينات والثمانينات يف فرن�سا ويف �أماكن‬ ‫�أخ���رى ولكنها ظلت ممنوعة يف موطنه حتى‬ ‫ع��ام ‪ ،1989‬وم��ن ه��ذه ال��رواي��ات (حفلة الوداع‬ ‫عام ‪ )1976‬و(كائن ال حتتمل خفته عام ‪)1984‬‬ ‫وكتاب ال�ضحك والن�سيان عام ‪� .)1979‬أما كتابه‬ ‫كتاب ال�ضحك والن�سيان فيعد �أحد �أجنح �أعماله‪،‬‬ ‫وه��و �سل�سلة م��ن ال��ت���أم�لات ال�ساخرة يف نزعة‬ ‫الدولة احلديثة لإنكار ذاكرة الإن�سان واحلقائق‬ ‫التاريخية وطم�سها‪ ،‬يف حني ي�ستك�شف كتاب‬ ‫(اخللود عام ‪ )1990‬طبيعة الإب��داع الفني‪ .‬بد�أ‬ ‫كونديرا بعد ذلك بالكتابة باللغة الفرن�سية يف‬ ‫رواية (البطء عام ‪ )1994‬وتبعتها رواية (الهوية‬ ‫ع��ام ‪ )1997‬ثم (اجلهل ع��ام ‪ ،)2000‬والأخرية‬ ‫ت����دور ح���ول امل��ه��اج��ري��ن ال��ت�����ش��ي��ك‪ ،‬وق���د كتبها‬ ‫بالفرن�سية بداي ًة ثم ن�شرها بالإ�سبانية‪ ،‬كما �ألف‬ ‫رواي��ة (حفلة التفاهة ع��ام ‪ )2013‬وت��دور حول‬ ‫جمموعة من الأ�صدقاء الباري�سيني‪ .‬وتظهر الآثار‬ ‫الوا�سعة لكتابات كونديرا يف كل من (فن الرواية‬ ‫عام ‪ )1986‬و (ال�ستارة عام ‪ )2005‬و(مواجهة‬ ‫ع��ام ‪ .(2009‬ات�سمت �أع��م��ال ك��ون��دي��را الأوىل‬ ‫مبواالتها الكبرية لل�شيوعية‪ ،‬ففي اخلم�سينات‬ ‫�أنتج العديد من امل�سرحيات وامل��ق��االت وترجم‬ ‫ال��ك��ث�ير م���ن الأع���م���ال الأدب����ي����ة‪ ،‬ك��م��ا ن�����ش��ر عدة‬ ‫جم��م��وع��ات �شعرية �إال �أن���ه ا�شتهر ب��ع��د ن�شره‬ ‫املجموعة الق�ص�صية (غراميات م�ضحكة)‪ ،‬كما‬ ‫عمل حمرر ًا يف جمالت �أدبية من قبيل ليرتارين‬

‫نوفيني ولي�ستي‪.‬ويبدو �أن رواي���ات كونديرا‬ ‫تقاوم الت�صنيف الأدبي النمطي‪ ،‬وهو يف �أعماله‬ ‫املت�أخرة يتجنب التعليقات ال�سيا�سية ويركز على‬ ‫الأب��ع��اد الفل�سفية‪ ،‬وق��د ا�ستلهم �أ�سلوبه الأدبي‬ ‫ب�شكل كبري من �أ�سلوب روبرت مو�سل الق�ص�صي‬ ‫و�أ�سلوب نيت�شه الفل�سفي الذي يتبع ن�سق ًا فل�سفي ًا‬ ‫ثابت ًا‪ ،‬ومن �أهم امل�ؤثرين يف �أعماله ك ّتاب النه�ضة‬ ‫من قبيل كافكا وم��ارت��ن هايديغر وميغويل دو‬ ‫�سريفانت�س وج��ي��وف��اين بوكات�شو‪ .‬ن��ال ميالن‬ ‫كونديرا عام ‪ 1985‬جائزة القد�س‪ ،‬ثم نال عام‬ ‫‪ 1987‬جائزة الدولة النم�ساوية للأدب الأوروبي‪،‬‬ ‫ويف عام ‪ 2000‬نال جائزة هريدر الدولية �أما يف‬ ‫عام ‪ 2007‬فنال جائزة دولة الت�شيك للأدب‪.‬‬ ‫ت����زوج م��ي�لان ك��ون��دي��را ع���ام ‪ 1967‬م���ن فريا‬ ‫هربانكوفا‪ .‬ويف ع��ام ‪ 2008‬انت�شرت ف�ضيحة‬ ‫حوله حيث ن�شرت ال�صحيفة الت�شيكية الأ�سبوعية‬ ‫ري�سبيكت حتقيق ًا قام به املعهد الت�شيكي لدرا�سات‬ ‫الأنظمة ال�شمولية زعمت فيه �أن كونديرا كان قد‬ ‫بلغ عن طيار ت�شيكي �شاب كان يدعى مريو�سالف‬ ‫ديفو�شارت�شيك لل�شرطة عام ‪� ،1950‬إال �أن كونديرا‬ ‫نفى هذه االتهامات‪� .‬أحد �أف�ضل �أعمال كونديرا‬ ‫رواي��ة "كائن ال حتتمل خفته" التي تتحدث عن‬ ‫ق�صة ام��ر�أت�ين ورجلني وكلب وع��ن حياتهم يف‬ ‫فرتة ربيع براغ عام ‪ ،1968‬مت حتويلها �إىل فيلم‬ ‫�أمريكي يف وقت الحق‪.‬‬ ‫عمل يف بداية م�سريته املهنية مدر�س ًا ملادة الأدب‬ ‫العاملي يف كلية الأفالم‪.‬‬ ‫ان�������ض���م ك����ون����دي����را ل���ل���ح���زب ال�������ش���ي���وع���ي يف‬ ‫ت�شيكو�سلوفاكيا مرتني وطرد منه مرتني �أي�ض ًا‪.‬‬ ‫انخرط كونديرا عام ‪ 1968‬جنب ًا �إىل جنب مع‬ ‫�أدب��اء �آخرين مثل بافيل كوهوت مبا �أطلق عليه‬ ‫ا�سم ربيع براغ‪ ،‬وهي ن�شاطات �إ�صالحية �أخمدها‬ ‫الغزو ال�سوفييتي للبالد يف �أغ�سط�س من العام‬ ‫نف�سه‪ .‬يف �أعقاب الغزو ال�سوفييتي و�إخماد ربيع‬ ‫براغ �سحبت من كونديرا جميع الوظائف التي‬ ‫كان ي�شغلها ومنعت م�ؤلفاته من الن�شر و�سحبت‬ ‫م��ن امل��ك��ت��ب��ات‪.‬يف ع��ام ‪� 1979‬سحبت احلكومة‬ ‫الت�شيكية اجلن�سية عن كونديرا لي�صبح عام ‪1981‬‬ ‫مواطن ًا فرن�سي ًا يحمل اجلن�سية الفرن�سية‪.‬‬ ‫در�س يف طفولته املو�سيقى ثم ا�ستلهم يف �أعماله‬ ‫بع�ض الأعمال املو�سيقية‪.‬‬

‫هِ ي قا�صة وروائية وناقدة �أدبية و�أ�ستاذة جامعية م�صرية‪،‬‬ ‫زوجة الأديب الفل�سطيني مريد الربغوثي‪ ،‬ووالدة ال�شاعر‬ ‫متيم الربغوثي‪ .‬ولدت ر�ضوى يف القاهرة‪ ،‬يف عائلة �أدبية‬ ‫وعلمية‪ :‬وال��ده��ا م�صطفى ع��ا���ش��ور حم��ام ول��ه ب��اع طويل‬ ‫يف الأدب‪ .‬والدتها‪ ،‬مي ع��زام‪� ،‬شاعرة وفنانة‪ .‬لقد �أ�شارت‬ ‫ر�ضوى يف كتاباتها كيف �أنها ترعرعت على تالوة الن�صو�ص‬ ‫ال�شعرية ل�ل�أدب العربي من قبل جدها عبد الوهاب عزام‪،‬‬ ‫وه��و دبلوما�سي و�أ�ستاذ للدرا�سات والآداب ال�شرقية يف‬ ‫جامعة القاهرة‪ ،‬وهو �أول من ترجم "كتاب امللوك الفار�سي‬ ‫(�شاناما)" �إىل اللغة العربية‪ ،‬ف�ضال عن كال�سيكيات �شرقية‬ ‫�أخ��رى‪ .‬دخلت كلية الأدب املقارن يف جامعة القاهرة خالل‬ ‫الفرتة ما بني �أواخر ال�ستينات و�أوائل ال�سبعينات‪ ،‬ح�صلت‬ ‫على املاج�ستري يف عام ‪ .1972‬ثم تقدمت للح�صول على درجة‬ ‫الدكتوراه يف جامعة ما�سات�شو�ست�س يف �أمهر�ست؛ عملت‬ ‫على الأدب الأمريكي الأفريقي‪ ،‬ومنحت الدكتوراه يف عام‬ ‫‪ ،1975‬ثم عادت �إىل القاهرة‪� ،‬إىل جامعة عني �شم�س‪ ،‬حيث‬ ‫د ّر�ست يف ظ��روف غالبا ما كانت �صعبة داخليا وخارجيا‪.‬‬ ‫�أظهرت تفانيا هائال طوال حياتها املهنية‪ ،‬لت�صبح �أ�ستاذا للغة‬ ‫الإجنليزية والأدب املقارن يف عام ‪ ،1986‬ولت�شغل من�صب‬ ‫رئي�س ق�سم اللغة الإجنليزية والأدب يف الفرتة من ‪� 1990‬إىل‬ ‫‪ .1993‬كان الن�شاط ال�سيا�سي جزءا ال يتجز�أ من م�سريتها‬ ‫الأكادميية؛ فعندما �سعى الرئي�س �أن��ور ال�سادات للتطبيع‬ ‫مع �إ�سرائيل‪� ،‬ساهمت عا�شور يف ان�شاء اللجنة الوطنية‬ ‫ملكافحة ال�صهيونية يف اجلامعات امل�صرية‪ .‬وعندما تدخلت‬ ‫حكومة ح�سني مبارك يف احلياة الأك��ادمي��ي��ة‪� ،‬ساعدت يف‬ ‫�إيجاد جمموعة ‪ 9‬مار�س املطالبة با�ستقالل اجلامعات‪ .‬بد�أت‬ ‫بن�شر �أعمالها الأكادميية يف عام ‪ 1977‬وت�ضمنت (مع فريال‬ ‫غزول و�آخرين) وهو مرجع م�ؤلف من �أربعة جملدات حول‬ ‫الكاتبات العربيات (ن�شر باللغة الإجنليزية يف جملد واحد‬ ‫خمت�صر عام ‪ ).2008‬وبحلول الثمانينات‪ ،‬انتقلت عا�شور‬ ‫�إىل �شكل وبيئة خا�صة من كتابات اخليال‪ .‬عملها الأول يف‬ ‫هذا املجال‪ ،‬الرحلة‪� :‬أي��ام طالبة م�صرية يف �أمريكا‪� ،‬صدر‬ ‫يف عام ‪1983‬؛ ن�شرت روايتها الأوىل‪ ،‬احلجارة الدافئة‪،‬‬ ‫ب�شكل‬ ‫بعد عامني‪ .‬تبعتها جمموعة من الأع��م��ال الطموحة‬ ‫ٍ‬ ‫م�ضطرد مثل‪� :‬سراج (‪ ،1992‬ترجمت يف ع��ام ‪– )2007‬‬ ‫وهي حكاية خمت�صرة ورائعة مزجت مغامرة �سندباد برواية‬ ‫عاطفية رمزية عن الطغيان‪ ,‬اال�ستعمار وغريها على جزيرة‬

‫‪5‬‬

‫خيالية يف اخلليج العربي‪ -‬غرناطة (‪ ،95-1994‬ترجم‬ ‫املجلد الأول يف ع��ام ‪ ،)2003‬وه��ي ثالثية ع��ادت فيها �إىل‬ ‫فرتة التعاي�ش العربي اال�سباين يف االندل�س حتى الع�صر ما‬ ‫بني القرن الثامن �إىل طرد اليهود يف عام ‪ 1492‬بعدما كان‬ ‫امل�سيحيون وامل�سلمون واليهود يعي�شون جنبا �إىل جنب مع‬ ‫بع�ضهم البع�ض ‪ -‬مت اعتبار ثالثية غرناطة واحدة من �أف�ضل‬ ‫الروايات العربية يف القرن الع�شرين من قبل احتاد الكتاب‬ ‫العرب‪ .‬وعلى غرار العديد من الك ّتاب يف املنطقة‪ ،‬مل ت�ستخدم‬ ‫عا�شور اخليال التاريخي لتتبع املا�ضي فقط‪ ،‬بل اعتمدت‬ ‫هذا ال�شكل كعد�سة ميكن من خاللها النظر ب�شكل �أعمق �إىل‬ ‫ق�ضايا احلا�ضر يف ظل الرقابة اجلارية‪ .‬يف رواي��ة الطيف‬ ‫(‪ ،1998‬ترجمت عام ‪ ،)2010‬ت�شابكت ب�شكل رائع مب�شاهد‬ ‫ا�ستح�ضرتها م��ن �شبابها م��ع ح���دوث ت��ب��دل خ��ي��ايل للأنا‪،‬‬ ‫ف�أنتجت حالة م�ؤثرة وحية �أخ��ذت مكانها يف اال�ضطرابات‬ ‫ال�سيا�سية خالل �سنوات حكم عبد النا�صر وال�سادات‪.‬كما �أنها‬ ‫كانت مرتجمة ممتازة من اللغة العربية �إىل اللغة الإجنليزية‬ ‫وترجمتها ملجموعة منت�صف الليل وترجمة زوجها‪ ،‬ال�شاعر‬ ‫الفل�سطيني مريد الربغوثي‪ ،‬ق�صائد �أخ��رى (‪ )2008‬يظهر‬ ‫فهمها الدقيق ومعرفتها لقواعد الكتابة وال�صور يف ال�شعر‬ ‫الإجنليزي‪ .‬ذك��رت عا�شور يف رواي��ة طيف م�شاهد الفرح‬ ‫العائلي العارم‪� ،‬إذ كانوا يقتب�سون من �أ�شعار املتنبي و�شعراء‬ ‫�آخرين يف مناف�سات �شعرية فيما بينهم �أدت �إىل كثري من‬ ‫املتعة‪ .‬وقد مت تناول �أح��دى ق�صائد متيم‪ ،‬يا م�صر حنيت‪,‬‬ ‫خالل الربيع العربي لت�صبح �أغنية ترمز للحرية والثورة يف‬ ‫جميع �أنحاء املنطقة‪� .‬آخر‪ ،‬يف عام ‪ ،2003‬كان حتية لأمه؛‬ ‫�إىل فكرها و�شجاعتها وكتابتها‪.‬مل ترتدد عا�شور �أو تتغري‬ ‫مواقفها ب�صفتها �شاهدا وقوة �إبداعية‪ .‬وقد احتلت بالت�أكيد‬ ‫مكانة مهمة يف جم��ال الق�صة مب��ا امتلكته م��ن اح�سا�س و‬ ‫وعي ‪ .‬التقت بزوجها عندما كانا طالبني يف جامعة القاهرة‪،‬‬ ‫وتزوجا يف عام ‪ .1970‬ولد ابنها متيم‪ ،‬يف عام ‪ .1977‬ويف‬ ‫العام نف�سه‪ ،‬مت ترحيل الربغوثي‪ ،‬مع العديد من الفل�سطينيني‬ ‫الآخرين‪ ،‬من م�صر يف الفرتة التي �سبقت زيارة ال�سادات �إىل‬ ‫القد�س‪ .‬مل يتمكن من ال��ع��ودة �إىل م�صر �إال بعد ‪ 17‬عاما‪،‬‬ ‫مما �أج�بر الأ���س��رة على تباعد �أف��راده��ا‪ .‬وق��د عمل يف نهاية‬ ‫املطاف يف الإدارة الإعالمية ملنظمة التحرير الفل�سطينية يف‬ ‫بوداب�ست‪ ،‬املجر‪ ،‬حيث كان يزور عا�شور وابنه متيم كل عطلة‬ ‫�صيفية‪.‬توفيت عن عمر ‪ 68‬عاما بعد �أن عانت من ال�سرطان‪.‬‬


‫‪4‬‬

‫ملفات وقضايا‬

‫ال�سبت املوافق ‪ 9‬من حزيران ‪ 2018‬العدد ‪ 4066‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬ ‫‪Saturday ,9 June. 2018 No. 4066 Year 15‬‬

‫الحلقة املائة‬ ‫وثالثة واربعون‬

‫أحمد حسن البكر ‪ ..‬ودوره يف تاريخ العراق السياسي الحديث (‪1914‬م – ‪1982‬م)‬

‫كتاب يف حلقات‬

‫اذاعة بغداد اعلنت �أخبار االنقالب يف ال�سودان قبل اذاعة‬ ‫�أم درمان وهذا يربز بو�ضوح دور العراق يف االنقالب!‬ ‫ت�أليف ‪� /‬شامل عبد القادر‬ ‫َمن امل�ؤكد ان الطائرة العراقية كانت �ست�صل اىل اخلرطوم قبل الطائرة‬ ‫الربيطانية مبا يزيد عن ال�ساعتني‪ ،‬فلماذا جتنبت قيادة انقالب متوز‬ ‫(يوليو) ال�سماح للطائرة العراقية بالنزول يف مطار اخلرطوم؟ واىل‬ ‫اي حد �ساهم ذلك القرار يف التعجيل بنهاية االنقالب؟ واىل اي حد‬ ‫ت�شجعت قوى االنقالب امل�ضاد على التحرك نتيجة حلادث الطائرتني؟‬ ‫جمموعة الوثائق التي افرجت عنها وزارة اخلارجية الربيطانية‬ ‫م�ؤخر ًا تر�صد جانب ًا مهم ًا من الوقائع مما قد ي�ساعد يف فهم ابعاد‬ ‫جديدة لذلك االنقالب وت�ضع يف دائ��رة ال�ضوء ــ مرة �أخ��رى ــ حالة‬ ‫االنزعاج امل�ستبطن والتخوف من م�شروع االحتاد الرباعي بني �سوريا‬ ‫وم�صر ال�سادات وليبيا القذايف ومنريي ال�سودان وانعكا�ساته على‬ ‫طموحات القيادة العراقية ال�صاعدة واعتبارها لذلك التجمع حجر‬ ‫عرثة يف تقدمي م�شروعها القومي للمواطن العربي‪.‬‬ ‫تذكر الوثيقة االوىل ر�صد وقائع ردود االفعال التي قامت بها بغداد‬ ‫اثناء وبعد انقالب املقدم ها�شم العطا وموقفها بعد هزمية حركة ‪19‬‬ ‫متوز (يوليو) ‪ ، 1971‬بينما يحاول ال�سفري الربيطاين يف اخلرطوم‬ ‫ت�أكيد خطورة ذلك الدور واال�شارة اىل اال�صابع العراقية اخلفية يف‬ ‫دعم مايل الحد قياداته‪.‬‬ ‫ف�إىل متابعة وجهة النظر الربيطانية يف الدور العراقي ب�شكل خا�ص‬ ‫وال��ذي يحمل يف العادة اىل القبور ا�سرارها امل�شاركون فيها بينما‬ ‫ي�ستمر الآخرون يف ال�صمت املريب عنها‪.‬‬ ‫لعل ن�شر هذه الوثائق قد يحفز بع�ضهم او ي�ساعد الآخرين على نب�ش‬ ‫ذاكرتهم والتقدم لتكملة ال�صورة واحلدث واالجابة عن بع�ض اخلفايا‬ ‫التي طرحتها هذه الوثائق‪.‬‬ ‫يقول ن�ص الوثيقة االوىل من ال�سفري الربيطاين يف بغداد‪:‬‬ ‫ال�سفارة الربيطانية ــ بغداد‬ ‫‪ 30‬يوليو (متوز) ‪1971‬‬ ‫اىل ال�سفري الربيطاين‪ ،‬اخلرطوم‬ ‫امل�شاركة العراقية يف االنقالب ال�سوداين املجه�ض‬ ‫‪ 1‬ــ انني لن ازيد على اعبائك بتلغراف عن تطورات ال�سلوك العراقي‬ ‫جتاه امللحمة الدرامية التي �شاهدتها من خالل الع�شرة ايام املا�ضية‪.‬‬ ‫ولكن كما تتخيل‪ ،‬فقد قوبل احلدث هنا باهتمام فائق‪ .‬وهناك اتفاق‬ ‫عام ب�أن العراقيني و�ضعوا انف�سهم يف موقف غبي فوق العادة‪.‬‬ ‫‪ 2‬ــ هل البعث العراقي كان على علم م�سبق بانقالب العطا؟ انني ال‬ ‫ا�شك يف ذلك‪ ،‬كما يظهر لك ترتيب الوقائع املرفق‪ ،‬ف�إن اذاع��ة بغداد‬ ‫اعلنت �أخبار االنقالب قبل ان تفعل ذلك اذاعة ام درمان‪ ،‬وزيادة على‬ ‫ذلك فان جمل�س قيادة الثورة العراقي قد عقد اجتماع ًا ا�ستثنائي ًا يف‬ ‫وقت �ضيق ب�شكل ال ي�صدق لكي يقرر ت�أييده التام للنظام اجلديد وان‬ ‫يتم اذاع��ة ق��راره‪ ،‬كل ذلك مت خالل �ساعتني من بيان العطا‪ .‬هذا امر‬ ‫م�ستحيل بالت�أكيد ان مل يكن لهم عالقة م�سبقة بقيادات االنقالب الذين‪،‬‬

‫ماعدا العطا‪ ،‬مل يتم ن�شر ا�سمائهم بعد‪.‬‬ ‫‪ 3‬ــ �أما وقائع العر�ض الثاين فهي لي�ست اقل داللة ‪ .‬الطائرة احلربية‬ ‫التي كانت حتمل وفد التهنئة من البعث العراقي اىل اخلرطوم قد‬ ‫رف�ض ال�سماح لها بالهبوط يف ال�سودان (انظر تلغراف جدة اىل وزارة‬ ‫اخلارجية رقم ‪ )560‬قبل وقت طويل من حدوث االنقالب امل�ضاد‪ ،‬ما‬ ‫هي تلك اجلهة ال�سودانية التي اتخذت ذلك القرار ومل��اذا؟ هذا �أمر‬ ‫حمري للغاية‪ .‬وعلى الرغم من ذلك فان الطائرة (وكما ذكر �شقيق احد‬ ‫ال�ضحايا رف�ض ال�سماح لها بالهبوط يف م�صر) ا�ستمرت يف املحاولة‬ ‫اىل �سقوطها بالقرب من جدة مما ت�سبب يف قتل اثنني من القيادات‬ ‫الواعدة وكذلك احد ال�سودانيني من اع�ضاء القيادة القومية للبعث هو‬ ‫حممد �سليمان‪ ،‬واالخري مثل العراقيني يف حمافل دولية عدة (ومنها‬ ‫رحلة اخرية ايل كوريا ال�شمالية ال�شهر املا�ضي) وتكررت ال�شائعات‬ ‫الوا�سعة يف ان قيادة االنقالب قد عر�ضت عليه وزارة‪� .‬شخ�ص �آخر‬ ‫�أكرث �أهمية يف القيادة القومية هو �سمري النجم قد جنا مع ا�صابته‬ ‫بجروح‪.‬‬ ‫‪ 4‬ــ وقائع االنقالب امل�ضاد‪ ،‬والتي افرتا�ض ًا اطلق عليها العر�ض الثالث‪،‬‬ ‫هنا (يف بغداد) ميكن ان تكون غالبا ف�ص ًال م�ضحك ًا ومبكي ًا يف الآن‬ ‫نف�سه‪ .‬العراقيون لعبوا دور النعامة ورف�ضوا االعرتاف يف ال�صحف‬ ‫واالذاع��ة خالل ‪� 48‬ساعة بان منريي قد عاد ايل ال�سلطة‪ .‬وحاولوا‬ ‫حتويل االهتمام العام بعيدا عن هذه احلقيقة املزعجة بتنظيم حملة‬ ‫ت�أبني كبرية لل�شهداء املنا�ضلني الذين ماتوا بالقرب من جدة‪.‬‬ ‫‪ 5‬ــ منذ ذلك الوقت فان النظام مازال ينا�ضل ليتجاوز امل�أزق الذي و�ضع‬ ‫نف�سه فيه ومن جهة �أخرى‪ ،‬حاولوا بجهود غري مقنعة نكران اي تواط�ؤ‬ ‫مع انقالب العطا (مرفق ن�ص بيان وزارة اخلارجية العراقية)‪ .‬ومن‬ ‫جهة ثانية حاولوا ت�شويه �سمعة اجل�نرال منريي‪ ،‬وغطوا �صحفهم‬ ‫بوجهات نظر معار�ضة من اي جهة ت�أتي (بالطبع �شيوعية يف الغالب)‬ ‫ي�ستطيعون احل�صول عليها‪ .‬ولكن بالن�سبة للذين عا�شوا يف العراق‬ ‫او در�سوا �سجل النظام خالل الثالث �سنوات املا�ضية يتعجبون من‬ ‫انه يعترب قتل دزينة او �أكرث من املت�آمرين حمام دم او مذبحة كبرية‪.‬‬ ‫االحتاد الرباعي‬ ‫‪ 6‬ــ انني غري مت�أكد مل��اذا ورط البعث العراقي نف�سه يف ال�ش�ؤون‬ ‫ال�سودانية بهذه الطريقة‪ .‬ولكن على العموم‪ ،‬من دون �شك‪ ،‬انهم‬ ‫كانوا �سعداء يف دعم اي تدبري من �ش�أنه ان يعطل االحتاد الرباعي‪،‬‬ ‫ب�شكل خا�ص فان امللحق الع�سكري امل�صري (وهو عقيد مطلع �سيغادر‬ ‫بغداد بعد �سنوات من العمل فيها قريبا) اخربين ان احلركة العربية‬ ‫اال�شرتاكية يف ال�سودان هي ا�سم للبعث العراقي وان هذه احلركة‬ ‫م�شاركة يف انقالب العطا‪ .‬وان كانت هنالك اية حقيقة يف ه��ذا‪ ،‬او‬ ‫اذا كان هذا ما ق�صده منريي عندما علق عن م�شاركة عراقية (تلغرافك‬ ‫للخارجية رق��م ‪ )350‬فمن املمكن ان تكون ال�سفارة العراقية يف‬ ‫اخلرطوم قد �ضللت احلكومة هنا عن مدى م�شاركة ال�شيوعيني فيها‪.‬‬ ‫فالبعث العراقي يقوم مبالحقة ال�شيوعيني هنا‪ ،‬منذ ت�سلمه لل�سلطة‪.‬‬ ‫واذا متخ�ضت الف�ضيحة عن �سقوط بع�ض الر�ؤو�س احلزبية وكما‬

‫ما سبب تورط البعث العراقي يف‬ ‫الشؤون السودانية بهذه الطريقة ؟‬ ‫ح��دث يف ال�شتاء املا�ضي يف حالة الف�ضيحة عندما ادت ايل ابعاد‬ ‫حردان التكريتي‪ ،‬فان ال�سفري العراقي (يف اخلرطوم) يبدو هو املر�شح‬ ‫الوحيد يف هذه احلالة‪ .‬وعلى كل حال فان االعرتاف بالنظام اجلديد‬ ‫يف مثل هذه العجالة ال�شديدة ومهما كان مدى امل�شاركة العراقية فيه‬ ‫فهو قمة اخلط�أ‪.‬‬ ‫‪ 7‬ــ ولكن اذا كانت هنالك فائدة وحيدة (ومهمة بالن�سبة لنا ولي�س‬ ‫بالن�سبة لكم) فهي ان العراقيني �سيكونون‪ ،‬رمبا‪ ،‬اكرث تقييدا يف ان‬ ‫يقوموا بحمامات دم هنا عندما يحني موعد املحاكمات العلنية ون�شر‬ ‫االع�تراف��ات املثرية الناجتة عن املحاولة االنقالبية املزعومة‪ ،‬هنا‬ ‫ال�شهر املا�ضي‪ ،‬بع�ض االعدامات‪ ،‬كما ي�شاع‪ ،‬قد حدثت بالفعل �سريا‬ ‫ولكنهم يواجهون ترددا يف قيامهم بحمام دم علني‪.‬‬ ‫توزيع الر�سالة علي ال�سفارات‬ ‫وقد قام ال�سفري الربيطاين يف بغداد بتوزيع ن�ص ر�سالته لل�سفارات‬ ‫الربيطانية يف كل من جدة والقاهرة وطرابل�س والكويت واجلزائر‬ ‫ووا�شنطن‪ .‬والغر�ض بالطبع هو ان تقوم هذه ال�سفارات بتو�صيل‬

‫تاريخ العراق السياسي املعاصر‬

‫معناها ايل �سلطات هذه البلدان‪ .‬ومل يرتدد ال�سفري الربيطاين يف‬ ‫ال�سودان يف ال��رد على ر�صيفه بر�سالة تقديرية قا�صر ًا ه��ذه املرة‬ ‫توزيعها على ال�سفارات يف كل من القاهرة وطرابل�س وبريوت‪ .‬فقد‬ ‫كانت لبنان ومازالت حمطة لر�صد حتوالت االحداث يف كامل منطقة‬ ‫ال�شرق االدين‪ ،‬قال �سفري جاللة امللكة يف ر�سالته‪:‬‬ ‫ال�سفارة الربيطانية‬ ‫اخلرطوم‬ ‫‪� 14‬آب (اغ�سط�س) ‪1971‬‬ ‫�شكرا جزيال على ر�سالتك املمتعة امل��ؤرخ��ة يف ‪( 30‬مت��وز) يوليو‬ ‫�أوافقك ال��ر�أي متاما ان اجل��دول الزمني ال��ذي قدمته يقدم دليال عن‬ ‫املعرفة امل�سبقة ورمبا امل�شاركة املبا�شرة للعراقيني يف انقالب ها�شم‬ ‫العطا‪ .‬بالت�أكيد‪ ،‬منريي لي�س لديه �شك يف ذلك وقد اتخذ موقفا �ضد‬ ‫ال�سفارة حال رجوعه لل�سلطة هنا‪.‬‬ ‫�إحدى املعلومات غري املوثوق فيها والتي ح�صلنا عليها هنا‪ ،‬ان فاروق‬ ‫حمد الله كان يحمل يف امتعته ‪ 30‬الف جنيه ا�سرتليني وجدت بحوزته‬ ‫عند اختطافه من الطائرة الربيطانية يف مطار بنينة (ليبيا)‪ .‬هذا املبلغ‬ ‫يقدر انه ت�سلمه من العراقيني يف لندن‪ .‬ماذا حدث للمبلغ الآن؟ هذا‬ ‫مرتوك لتخمني اي �شخ�ص‪.‬وهكذا اندفعت وقائع االحداث ايل زاوية‬ ‫الن�سيان‪ .‬مل يكتمل بعد ر�صدها‪ ،‬ناهيك عن حتليلها‪ .‬ومازالت احداث‬ ‫�أ�سا�سية تختلف الروايات عنها‪ .‬هل ت�ضيف يا ترى هاتان الوثيقتان‬ ‫�شيئ ًا جديد ًا �أم تدفع ايل ال�سطح ت�سا�ؤالت عدة؟ هذا مرتوك لذاكرة‬ ‫التاريخ‪ .‬وح�س القارئ الفطن!‬

‫الحلقة‬ ‫التاسعة واالربعون‬

‫‪ 48‬وزارة يف العراق جرى ت�شكيلها للفرتة بني ‪-1930‬‬ ‫‪ 1958‬تر�أ�س ‪ 21‬منها رجالن نوري ال�سعيد وجميل املدفعي‬ ‫الدكتور عديد دوي�شا‬ ‫ترجمة ‪ :‬م�صطفى نعمان �أحمد‬ ‫م َع جتمع زخم �سحب التغيري يف خم�سينيات القرن الع�شرين‪ ،‬يظل‬ ‫ال�س�ؤال �سواء كان مبقدور امللكية ان تنجو لو انها اتخذت خطوات عاقدة‬ ‫العزم لتكييف نف�سها مع حميط �سيا�سي وايديولوجي متغري‪ .‬وال ُب َّد ان‬ ‫يظل اجل��واب حتديد ًا يف عامل احلد�س‪ .‬ومهما يكن من ام��ره‪ ،‬ينبغي‬ ‫مالحظة انه بحلول خم�سينيات القرن الع�شرين‪ ،‬ف�أن النخب احلاكمة‬ ‫يف العراق كانت يف عقدها الرابع يف احلكم‪ .‬وكانوا قد �شيدوا بنى‬ ‫�سيا�سية وم�صالح �سيا�سية واقت�صادية متعززة اخرى بحيث �سيكون‬ ‫من امل�ستحيل تقريب ًا تغيريها �أو حتويرها( ويف واقع االمر �إنهائها)‪.‬‬ ‫ولذا‪ ،‬تكمن بذور االنهيار النهائي للنظام ال�سيا�سي يف ظل امللكية يف‬ ‫البنى والعالقات الفعلية التي كانت قد و�شحت النظام ال�سيا�سي منذ‬ ‫والدة الدولة عام ‪.1921‬‬ ‫صرامة مؤسسات الدولة‬ ‫عند درا�سة احلكم امللكي الذي �إمتد �إىل اربعة عقود تقريب ًا ُيذهَ ل املرء‬ ‫ب�أن فكرة " تداول النخب لل�سلطة "‪ ،‬احليوية للغاية للبنى ال�سيا�سية‬ ‫الناب�ضة باحلياة‪ ،‬تكاد ال تكون م��وج��ودة يف ال �ع��راق‪ .‬وبينما كان‬ ‫معدل عمر الوزارات العراقية خم�سة ا�شهر ون�صف ال�شهر‪ ،‬ف�أن ا�سماء‬ ‫ووج��وه �شاغلي املنا�صب الوزارية مل يتغري تغيري ًا كبري ًا‪ .‬وينطبق‬ ‫ه��ذا االم��ر �إنطباق ًا خا�ص ًا على احلقائب ال��وزاري��ة املحورية ـ رئا�سة‬ ‫ال��وزراء‪ ،‬والدفاع‪ ،‬والداخلية‪ ،‬وال�ش�ؤون اخلارجية‪ ،‬واملالية‪ ،‬حيث‬ ‫تبو�أ ما يزيد على (‪ )%50‬من هذه احلقائب يف كامل الفرتة امللكية ما ال‬ ‫يزيد على اربعة ع�شر �شخ�ص ًا‪.‬وكان هذا الرتكيز يف ال�سلطة ال�سيا�سية‬ ‫�أ�شد و�ضوح ًا يف من�صب رئي�س ال��وزراء‪ .‬ولذا فمن بني (‪ )48‬وزارة‬ ‫جرى ت�شكيلها للفرتة بني ‪ 1930‬و ‪ ،1958‬على �سبيل املثال‪ ،‬تر�أ�س‬ ‫رجالن احدى وع�شرين وزارة منها‪ :‬نوري ال�سعيد اربع ع�شرة مرة‬ ‫وجميل املدفعي �سبع مرات‪ .‬ومل ينفك الرجال الذين كانوا اع�ضاء يف‬ ‫بطانة امللك في�صل ال�سيا�سية والع�سكرية خالل احلرب العاملية االوىل‬

‫يحكمون �سيطرتهم على م�صائر العراق ال�سيا�سية يف ع��ام ‪.1958‬‬ ‫وق��د �أنح�صر ت��داول النخب لل�سلطة يف امل�ستوى العلوي لل�شرائح‬ ‫االجتماعية ويندر ان �أمتد �إىل امل�ستويات االدنى‪ .‬ومتثل االمر االكرث‬ ‫نحو مفرط التي �سيُ�سمح مبوجبها‬ ‫�ضرر ًا يف الوترية البطيئة على ٍ‬ ‫للجيل ال�شاب من داخل م�ستويات ال�شريحة العليا نف�سها بولوج امليدان‬ ‫نحو جلي للنخبة العليا ال�صانعة للقرار‪ .‬وقد اوجد بع�ض‬ ‫احل�صري على ٍ‬ ‫اع�ضاء النخبة احلاكمة بالفعل احزاب ًا �سيا�سية كان بالأمكان ان ت�صبح‬ ‫قنوات للتغيري اجليلي (ن�سبة �إىل جيل ـ املرتجم)‪ ،‬بيد �أن هذه املنظمات‬ ‫كانت مرتبطة ارتباط ًا وثيق ًا ب�شخ�صية زعيمها و�سيا�ساته‪ .‬ومتنح‬ ‫الع�ضوية يف هذه املنظمات فر�صة احلفاظ على املوقع املتميز الذي‬ ‫يحظى به الع�ضو‪ ،‬ولكن ال متنحه امكانية الت�أثري‪ ،‬ناهيك عن التغيري‪،‬‬ ‫لل�سيا�سات �أو حتوير املمار�سات ال�سيا�سية‪ .‬وكان االن�ضمام �إىل حزب‬ ‫نوري ال�سعيد‪ ،‬على �سبيل املثال‪ ،‬بالن�سبة الغلبية االع�ضاء طريق ًا �سريع ًا‬ ‫للك�سب ال�شخ�صي‪� ،‬أو احل�صول على ترقية غري م�ستحقة‪� ،‬أو �سعي ًا وراء‬ ‫بلورة عالقة ب�شركة �أجنبية‪ .‬وقد تدفق �شيوخ الع�شائر للأن�ضمام �إىل‬ ‫هذه االحزاب ل�ضمان احلفاظ على امتيازاتهم االقت�صادية وال�سيا�سية‪.‬‬ ‫وك��ان تدعيم الو�ضع القائم هو القانون العملي لهذه االح��زاب‪ ،‬ومل‬ ‫يكن النقا�ش الذي يعرب عن اقل مقدار من الت�شكك ناهيك عن الرغبة‬ ‫باال�صالح امر ًا مُيكن الت�سامح معه‪ ،‬بل ان هذه الأمور لي�ست حتى يف‬ ‫وارد الت�أمل‪ .‬وكانت املعار�ضة مرتوكة الحزاب املعار�ضة وت�شرتك هذه‬ ‫االحزاب بعملية �صناعة القرار يف منا�سبات نادرة للغاية‪ ،‬ولفرتات جد‬ ‫ق�صرية بحيث ان �أي ت�أثري لها يف ال�سيا�سة يكون امر ًا غري ذي قيمة‪.‬‬ ‫وكان نوري ال�سعيد‪ ،‬الذي حدد فعلي ًا �سيا�سة احلقبة‪ ،‬املذنب الأكرب‬ ‫على االرجح‪ .‬وال�سبب االول �أنه كان ال�شخ�صية ال�سيا�سية املهيمنة ملدة‬ ‫طويلة بحيث �أنه‪ ،‬طبق ًا لأحد من توالهم بالرعاية‪ ،‬كان يعامل العراق‬ ‫بو�صفه "�أب ًا يربي طف ًال‪:‬ـ يتوىل امل�س�ؤولية ال�شخ�صية لرتبيته‪ ،‬ويعتني‬ ‫برفاهيته‪ ،‬ويعاقبه عند ال�ضرورة‪ .‬وقد تعزز هذا املوقف االبوي‪ ،‬النابذ‬ ‫بال�ضرورة لل�شباب‪ ،‬جراء ريبة نوري ال�سعيد من التغيري‪ ،‬الأمر الذي‬ ‫�أ�سهم يف عدم رغبته ب�أحداث حتول جيلي (ن�سبة �إىل جيل ـ املرتجم)‪.‬‬ ‫وقد خيب هذا االمر �آمال الربيطانيني‪ ،‬وهم �أكرث املعجبني به حما�سة‪.‬‬

‫ويف مطلع عام ‪ 1943‬حاول ال�سفري الربيطاين‪ ،‬اليائ�س جراء �صرامة‬ ‫نوري ال�سعيد و "الع�صابة قدمية" تنبيه االمري عبد االله من الركود يف‬ ‫النخبة احلاكمة و "احلاجة �إىل �أدخال دماء جديدة‪ ،‬و�أال ف�أن ال�شعب‬ ‫ال�ساخط قد يلج�أ �إىل �صيّغ عنيفة‪ .‬وبعد عقد ون�صف العقد‪� ،‬ستتحقق‬ ‫خم��اوف ال�سفري‪ ،‬لأ�سباب ع��دة م��ن اهمها ان ال�ضخ ال��ذي ح��ث عليه‬ ‫ال�سفري لدماء جديدة يف املعرتك ال�سيا�سي كان يف اف�ضل االحوال يفتقر‬ ‫للحما�سة‪ .‬وبينما كان نوري ال�سعيد يت�شاور مع ال�سفارة الربيطانية‬ ‫ب�أنتظام وكان معروف ًا عنه �أخذ م�شورة ال�سفري وحكومته على حممل‬ ‫اجل��د‪ ،‬ف�أنه مل يتزحزح عن نزعته باالعتماد على ال��وج��وه القدمية‬ ‫واملوثوق بها‪.‬ومل تقت�صر الوجوه القدمية واملوثوق بها على احللقة‬ ‫احلاكمة املت�شابكة باتقان؛ فقد امتدت �إىل زعماء الع�شائر واالقطاعيني‬ ‫الآخرين مما كانوا‪ ،‬ب�سبب م�صاحلهم االقت�صادية‪ ،‬مرتبطني بال�سا�سة‬ ‫القدامى الذين‪ ،‬ف�ض ًال عن الربيطانيني‪ ،‬كانوا م�س�ؤولني عن تدعيم‬ ‫وتعزيز ال�سلطة االقت�صادية لل�شيوخ‪ .‬ففي بادئ الأمر ف�أن الربيطانيني‬ ‫هم الذين قاموا بتحويل النظام العثماين لت�أجري االرا�ضي �إىل ملكية‬ ‫مطلقة �إىل ال�شيوخ‪ ،‬بل �أنهم منحوا م�ساحات ا�ضافية �إىل ال�شيوخ‪.‬‬ ‫وبعد عام ‪ ،1921‬ا�ضفت حكومات عراقية متعاقبة ال�سمة القانونية‬ ‫على هذا االجراء‪ .‬ويخربنا ال�سفري االمريكي يف العراق يف تلك الفرتة‬ ‫ب ��أن " القانون مل يعرتف ب�أمتالك (ال�شيخ) للأرا�ضي وح�سب‪ ،‬بل‬ ‫نحو �آين متثي ًال يف الربملان �أي�ض ًا"‪ .‬وقد �سمحت ال�سطوة‬ ‫منحه على ٍ‬ ‫ال�سيا�سية املتزايدة لل�شيوخ الع�شائريني مبقدار �أكرب من االفالت من‬ ‫إرا�ض ع�شائرية‪ ،‬بل حتى اغت�صابهم‬ ‫�سطوة القانون جراء اغت�صابهم ل ٍ‬ ‫أرا�ض مملوكة للدولة‪ .‬وبينما كان ال�شيوخ يكد�سون ثروات خرافية‪،‬‬ ‫ل ٍ‬ ‫بلغت الدخل ال�سنوي للفالح املعدم خم�سة دنانري عراقية (حوايل‬ ‫‪ 15‬دوالر ًا) يف ثالثينيات القرن الع�شرين وثالثني دينار ًا عراقي ًا (�أي‬ ‫ت�سعني دوالرا) يف الفرتة التي ات�سمت بالت�ضخم التي اعقبت احلرب‬ ‫العاملية الثانية‪ .‬ومتثلت النتيجة يف ح�صول ا�شد الظروف املعي�شية‬ ‫ب�ؤ�س ًا التي ُ‬ ‫ميكن للأن�سان ان يتخيلها‪ ،‬وفيها و�صلت وفيات املواليد‬ ‫اجلدد �إىل م�ستوى �صاعق بلغ (‪ ،)%35‬وبال ريب‪ ،‬ف�أن هجرة الفالحني‬ ‫�إىل مناطق ح�ضرية‪ ،‬وال �سيما �إىل بغداد والب�صرة‪ ،‬قد جتمع زخمها‬

‫معدل عمر الوزارات العراقية‬ ‫خالل الحكم امللكي كانت ال‬ ‫تتعدى الخمسة اشهر‬ ‫�إىل حد ت�أثر به الدخل املت�آتي من الزراعة‪ .‬وقد باتت هذه امل�شكلة جلية‬ ‫وقت يعود �إىل بواكري عام ‪ ،1933‬ولذا‬ ‫لل�شيوخ مالكي االرا�ضي يف ٍ‬ ‫فقد حثوا النخبة احلاكمة على ت�شريع قانون حقوق وواجبات الفالحني‬ ‫ال�سيء ال�صيت‪ ،‬حيث حتجمت مبوجبه مكانة الفالحني �إىل مكانة �أقنان‪.‬‬


‫| أخبار محلية | ‪3‬‬

‫ال�سبت املوافق ‪ 9‬من حزيران ‪ 2018‬العدد ‪ 4066‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬ ‫‪Saturday ,9 June. 2018 No. 4066 Year 15‬‬

‫موقع إخباري يؤكد ‪:‬‬

‫�أزمة مرتقبة‪ ..‬كركوك‬ ‫تع ّقد مهمة الربملان املقبل‬ ‫كركوك‪ /‬متابعة امل�شرق‪:‬‬ ‫�أف��ا َد موقع "نقا�ش" يف تقرير له‪ ،‬ام�س اجلمعة‪ ،‬ب�أن ملف‬ ‫نقل كركوك بنی احلكومة املركزية واالقلیم �سی�شكل ازمة‬ ‫ك�ب�یرة ل�ل�برمل��ان امل�ق�ب��ل‪ .‬ون�ق��ل م��وق��ع "نقا�ش" ع��ن ع�ضو‬ ‫االحت��اد الوطني الكرد�ستاين ريبوار طه قوله‪� ،‬أن "مهمة‬ ‫ال�برمل��ان املقبل �صعبة وم�صریية‪ ،‬لأن ه�ن��اك العديد من‬ ‫امل���ش�ك�لات املعلقة مل حت�سم ب�ع��د‪ ،‬ل��ذل��ك الب��د م��ن اعتماد‬ ‫العمل امل�شرتك معیارا وه��و ام��ر م�ستحیل التحقیق يف‬ ‫ه��ذه املرحلة"‪ .‬و�أ��ض��اف‪ :‬ان��ه "البد ان نعود لتنفیذ املادة‬ ‫الد�ستورية ملعاجلة م�شكلة ك��رك��وك‪ ،‬لأنها تتحدث ب�شكل‬ ‫دقیق عن احلل والقیام بخطوات حتديد حدود وم�ستقبل‬ ‫املحافظة"‪ .‬وذكر املوقع ان "مهمة الربملان املقبل �ستكون‬ ‫�صعبة وذلك ب�سبب عدم الت�صالح بنی ممثلي مكونات كركوك‬ ‫وال�سیما وان املجموعة العربیة يف جمل�س حمافظة كركوك‬ ‫واجلبهة الرتكمانیة العراقیة غری را�ضیتنی وتتهمان الكرد‬ ‫بالتزوير والتزال تظاهرات اجلانبنی يف كركوك للمطالبة‬ ‫بالعد والفرز الیدوي للأ�صوات م�ستمرة"‪ .‬ويف ال�سیاق‬ ‫نف�سه نقل "نقا�ش" عن ح�سن طوران ع�ضو املكتب ال�سیا�سي‬ ‫للجبهة الرتكمانیة قوله‪ ،‬انه "مت تغیری عدد ا�صوات ومقاعد‬ ‫ممثلي كركوك عن طريق التزوير‪� ،‬إ�ضافة اىل ان االو�ضاع‬ ‫ال�سیا�سیة احلالیة يف كركوك تختلف عما كانت علیه قبل‬

‫�أحداث ال�ساد�س ع�شر من ت�شرين االول (اكتوبر) من العام‬ ‫املا�ضي لذلك فمن املتوقع �أن ين�صب اكرث مداوالت وخطط‬ ‫الربملان املقبل على ح�سم او�ضاع كركوك‪ .‬طوران بنی اي�ضا‬ ‫ان "انتخابات جمل�س حمافظة كركوك املقرر اجرا�ؤها نهاية‬ ‫العام احل��ايل �ستكون اح��د اب��رز امل�شكالت التي �ستواجه‬ ‫ال�برمل��ان املقبل اذ مل يتم التطرق يف القانون اىل توزيع‬ ‫املنا�صب وه��ذه م�شكلة يجب ان تعاجلها جلنة برملانیة"‪.‬‬ ‫وي�ق��ول بع�ض امل�س�ؤولنی ال�ع��رب يف ك��رك��وك ان "معركة‬ ‫م�ستقبل كركوك �ستجري يف الربملان العراقي املقبل وال�سیما‬ ‫بعد ادخال حمافظة كركوك يف اجراء ا�ستفتاء االقلیم على‬ ‫اال�ستقالل وان�سحاب البی�شمركة ب�سبب هجوم القوات‬ ‫العراقیة يف ال�ساد�س ع�شر من ت�شرين االول (اكتوبر) عام‬ ‫‪ ."2017‬من جهته قال برهان عا�صي ع�ضو التجمع العربي‬ ‫يف جمل�س حمافظة كركوك ان "العملیة الع�سكرية الكبریة‬ ‫التي قامت بها احلكومة العراقیة مب�شاركة ع�شرات الآالف‬ ‫من اجلنود ودعم جوي ادت اىل طرد القوات االمنیة التي‬ ‫ارادت ا�ستقطاع كركوك عن االرا�ضي العراقیة‪ ،‬لذلك ف�أن‬ ‫او�ضاع كركوك تطبعت منذ اوا�سط ت�شرين االول عام ‪2017‬‬ ‫وعادت اىل ما كانت علیه عامي ‪ ".2004 – 2003‬و�أ�ضاف‬ ‫للموقع‪":‬نحن نعمل يف الربملان على بقاء او�ضاع كركوك‬ ‫طبیعیة كما هي االن من اجل ت�أمنی حیاة جمیع املكونات"‪.‬‬

‫بغداد ت�ؤ�شر منح مائة �ألف هوية �سالح وتطالب العبادي ب�إنهاء ظاهرة «ع�شوائية»‬ ‫بغداد‪/‬متابعة امل�شرق‪:‬‬ ‫طالب جمل�س حمافظة بغداد‪ ،‬رئا�سة الوزراء بانهاء‬ ‫َ‬ ‫م��ا ا�سماه ظ��اه��رة «امل �خ��ازن الع�شوائية لال�سلحة‬ ‫واالع �ت��دة» يف العا�صمة‪ ،‬حممال رئي�س ال ��وزراء‬ ‫حيدر العبادي م�س�ؤولية ما حدث يف مدينة ال�صدر‬ ‫ب�صفته القائد العام للقوات امل�سلحة‪ .‬وق��ال نائب‬ ‫رئي�س اللجنة االمنية يف املجل�س حممد الربيعي‪:‬‬ ‫ان «ما حدث يف مدينة ال�صدر يندرج �ضمن العمل‬ ‫االرهابي ويجب ايجاد امل�س�ؤولني عنه وتقدميهم‬ ‫للعدالة»‪ .‬وا�ضاف ان «ال�صالحيات بحمل ال�سالح‬ ‫املقدمة من وزارة الداخلية والتي ت�صل اىل ‪ 100‬الف‬ ‫هوية حمل �سالح هي حلمل امل�سد�س‪ ،‬ولي�س خلزن‬ ‫القنابل واملعدات الثقيلة واملدافع يف العا�صمة»‪.‬‬ ‫وطالب الربيعي «القيام بعمليات تفتي�ش يف كل‬

‫احياء بغداد وح�صر ال�سالح بيد الدولة‪ ،‬وتنظيف‬ ‫املدن من هذه املخازن لال�سلحة الثقيلة والتي هي‬ ‫�شاهدة للعيان بني احل�ين واالخ��ر يف كل ن��زاع او‬ ‫خالف يح�صل يف املناطق ال�شعبية او الع�شوائية»‪.‬‬ ‫وق�ت��ل �شخ�صان و�أ� �ص �ي��ب اك�ث�ر م��ن ‪� 90‬آخرين‪،‬‬ ‫ب �ج��روح م��ع ت��دم�ير م �ن��ازل م�ساء ام����س االربعاء‬ ‫بانفجار وقع يف مدينة ال�صدر‪ .‬و�أعلنت ال�سلطات‬ ‫الأمنية العراقية ان التفجري ناجم عن كد�س للأعتدة‬ ‫خم��زون داخ��ل ح�سينية‪ .‬وا��ص��در رئي�س ال��وزراء‬ ‫ال �ع��راق��ي ح �ي��در ال �ع �ب��ادي‪ ،‬اخل�م�ي����س‪ ،‬توجيهات‬ ‫«رادعة» على خلفية حادث التفجري الذي طال مدينة‬ ‫ال�صدر ليلة �أم�س الأربعاء‪ .‬وقال املكتب االعالمي‬ ‫للعبادي ‪ :‬ان��ه «وعلى خلفية جرمية خ��زن ذخائر‬ ‫يف منطقة �آهلة بال�سكان يف مدينة ال�صدر من قبل‬

‫وا�سط تنهي عمل �شركة‬ ‫اخل�صخ�صة يف املحافظة‬ ‫وتختار اجلهة البديلة لها‬ ‫الكوت‪ /‬متابعة امل�شرق‪:‬‬ ‫َ‬ ‫ك�شف جمل�س حمافظة وا�سط ‪ :‬ان عمل �شركة خ�صخ�صة الكهرباء‬ ‫يف املحافظة �سينتهي الأ�سبوع املقبل ب�سبب وجود خروقات قانونية‬ ‫يف عمل هذه ال�شركة‪ .‬وذكر ع�ضو املجل�س عادل التميمي ‪،‬انه "بعد‬ ‫ا�ست�ضافة املحافظ حممود مال ط�لال وقائد �شرطة املحافظة يف‬ ‫املجل�س تقرر ان يكون اال�سبوع املقبل اخر موعد لإنهاء عمل �شركة‬ ‫النخيل خل�صخ�صة الكهرباء يف املحافظة بعد اثبات اخلروقات‬ ‫القانونية عليها خالل اجلل�سة"‪ .‬وتابع ان "عمل ال�شركة كان يف‬ ‫البداية جباية االم��وال وال�صيانة ولكنها متل�صت عن ال�صيانة‬ ‫واكتفت باجلباية‪ ،‬ا�ضافة اىل خ��روق��ات عديدة عليها‪ ،‬وبالتايل‬ ‫ا�صبح من ال�ضروري انهاء عملها على الفور وايكال املهمة ملديرية‬ ‫كهرباء وا�سط كما كان يف ال�سابق وهي من �ستدير العمل بعدها"‪.‬‬

‫الناتو يوافق على خطة‬ ‫لتدريب القوات العراقية‬ ‫بغداد ‪ /‬متابعة امل�شرق‪:‬‬ ‫واف� � َ�ق وزراء ال ��دف ��اع ل� ��دول حلف‬ ‫� �ش �م��ال االط �ل �� �س��ي ال �ن��ات��و‪ ،‬على‬ ‫خطة لتدريب ال �ق��وات الأمنية‬ ‫ال�ع��راق�ي��ة‪ ،‬م��ؤك��دي��ن ا�ستمرار‬ ‫م� �ه� �م ��ات احل� �ل ��ف يف ن �ط��اق‬ ‫التحالف الدويل ملحاربة تنظيم‬ ‫“داع�ش” االرهابي‪ .‬وقال الأمني‬ ‫العام للحلف ين�س �ستولتنربغ‪،‬‬ ‫�إن “�أف�ضل �سالح ملكافحة الإره��اب‬ ‫و�ضمان اال�ستقرار يتمثل يف تدريب القوات‬ ‫املحلية”‪� ،‬إذ تعفي الأطراف اخلارجية من التدخل‪ .‬كا�شف ًا �أن “دول‬ ‫احللف و�ضعت خطة تتيح رفع م�ستوى تدريب القوات العراقية”‪.‬‬ ‫و�أ��ض��اف �ستولتنربغ‪� ،‬أن “مهمة التدريب �ستطلق خ�لال اجتماع‬ ‫القمة الأطل�سية املرتقبة يومي ‪ 11‬و‪ 12‬متوز املقبل يف بروك�سل‪،‬‬ ‫و�ست�شمل مكافحة الإره��اب وتدريب العاملني يف جم��االت تفكيك‬ ‫املتفجرات والطب الع�سكري وبناء م�ؤ�س�سات الدفاع والأكادمييات‬ ‫ال�ع���س�ك��ري��ة العراقية“‪ .‬وت��وق��ع “�أال ت ��ؤث��ر ت�ع�ق�ي��دات الو�ضع‬ ‫ال�سيا�سي بعد االنتخابات يف العراق يف م�ستقبل مهمة التدريب"‪.‬‬

‫جهات غري خمولة‪ ،‬ما ادى اىل انفجارها و�سقوط‬ ‫�ضحايا مدنيني ابرياء‪ ،‬وجه رئي�س جمل�س الوزراء‬ ‫القائد العام للقوات امل�سلحة الدكتور حيدر العبادي‬ ‫اوام ��ره ال�ف��وري��ة اىل وزارة الداخلية بالتحقيق‬ ‫باحلادث واتخاذ االجراءات القانونية الرادعة �ضد‬ ‫اجلهة التي ارتكبت هذه اجلرمية»‪ .‬وا�ضاف البيان‬ ‫«ت�أكيد ًا لأمرنا الديواين رقم ‪ ٧١‬ل�سنة ‪ ٢٠١٧‬بتويل‬ ‫ق �ي��ادات العمليات وم��دي��ري��ات �شرطة املحافظات‬ ‫القيام بحمالت تفتي�ش وا�سعة داخل املدن وخارجها‬ ‫مل�صادرة خمازن اال�سلحة والذخائر التابعة جلهات‬ ‫خ��ارج االج�ه��زة االمنية امل�س�ؤولة‪ ،‬وحتميل هذه‬ ‫اجلهات امل�س�ؤولية القانونية والق�ضائية ومنع اي‬ ‫�سالح خارج اطار الدولة واعتبارها جرمية تعر�ض‬ ‫�أم��ن املواطنني للخطر يحا�سب عليها القانون»‪.‬‬

‫النقل "تتعجب" من تعر�ض قطاراتها‬ ‫�إىل الرجم باحلجارة ب�شكل يومي !‬ ‫امل�شرق‪/‬علي �صالح‪:‬‬ ‫ك�شفتْ وزارة النقل‪ ،‬عن تعر�ض النوافذ الزجاجية‬ ‫للقطارات املتحركة بني بغداد والب�صرة‪ ،‬وبني بغداد‬ ‫وكربالء يومي ًا لـ"الرجم باحلجارة"‪ ،‬معترب ًة ذلك‬ ‫"ظاهرة عجيبة تبعث على احلزن والأ�سف"‪ .‬وقالت‬ ‫الوزارة ‪� :‬إن "قطار امل�سافرين النازل من بغداد �إىل‬ ‫الب�صرة تعر�ض �إىل حادث تخريبي متعمد يف متام‬ ‫ال�ساعة ‪ 3‬فجر ًا هذا اليوم‪ ،‬فقد قامت جمموعة من‬ ‫العابثني بو�ضع عمود كهرباء فوق خط ال�سكة جنوب‬ ‫حمطة النا�صرية مب�سافة ‪ 5‬كم تقريب ًا‪ ،‬و�أدى احلادث‬ ‫�إىل توقف القطار ب�سبب انح�صار االن�ب��وب حتت‬

‫القاطرة‪ ،‬وال توجد �أ�ضرار بالقطار"‪ .‬و�أ�ضاف البيان‪،‬‬ ‫�أن "فرقة احلوادث التابعة �إىل وزارة النقل توجهت‬ ‫نحو املوقع برفقة �شرطة ال�سكك لغر�ض املعاجلة‪ ،‬ومت‬ ‫االيعاز �إىل مدير �سكك النا�صرية للتحقيق بالتفا�صيل‬ ‫ومعرفة الفاعلني لغر�ض حما�سبتهم وفق القانون‪ ،‬مع‬ ‫توجيه االنذارات لكافة ال�ساكنني بالقرب من املوقع"‪.‬‬ ‫وتابع البيان‪� ،‬أن "امل�ؤ�سف له �أن قطارات امل�سافرين‬ ‫املتحركة بني بغداد والب�صرة‪ ،‬وبني بغداد وكربالء‬ ‫تتعر�ض نوافذها الزجاجية يومي ًا للرجم باحلجارة‬ ‫على وجه االعتياد حتى يف �أيام هذا ال�شهر املبارك‬ ‫يف ظ��اه��رة عجيبة تبعث على احل��زن والأ�سف"‪.‬‬

‫م�صرع و�إ�صابة �ستة مواطنني يف الب�صرة ب�سقوطهم يف فوهة مك�شوفة للمجاري!‬ ‫الب�صرة‪/‬متابعة امل�شرق ‪:‬‬ ‫�أف��ا َد �شهود عيان‪� ،‬أم�س اجلمعة‪ ،‬ب�أن ثالثة مواطنني‬ ‫فارقوا احلياة و�أ�صيب ثالثة من جراء �سقوطهم يف‬ ‫فوهة جماري مك�شوفة بال غطاء يف منطقة �سكنية تقع‬ ‫�ضمن مركز املحافظة‪ ،‬وجاء احلادث بعد �ساعات من‬ ‫اقالة مدير مديرية املجاري‪ .‬وقال �أحد ال�شهود يدعى‬ ‫علي ح�سني يف حديث �صحفي‪� ،‬إن “�أحد املواطنني �سقط‬

‫يف فوهة مك�شوفة للمجاري بحدود ال�ساعة العا�شرة‬ ‫لي ًال‪ ،‬ف�سارع خم�سة من معارفه بالنزول لإنقاذه‪� ،‬إال �أن‬ ‫ثالثة منهم فارقوا احلياة‪ ،‬فيما �أ�صيب ثالثة بحاالت‬ ‫اختناق‪ ،‬ومت نقلهم بعد انت�شالهم اىل امل�ست�شفى”‪،‬‬ ‫م�ضيف ًا �أن “احلادث ح�صل يف منطقة املوفقية الواقعة‬ ‫�ضمن مركز املحافظة”‪ .‬بدوره‪ ،‬قال �شاهد عيان �آخر‬ ‫من �سكنة املنطقة ا�سمه حممد علي �أن “فوهة املجاري‬

‫لي�س فيها غطاء منذ فرتة‪ ،‬ومديرية املجاري مل حترك‬ ‫�ساكن ًا لتوفري غطاء بديل”‪ ،‬م�ضيف ًا �أن “امل�أ�ساة التي‬ ‫ح�صلت اليوم ميكن �أن تتكرر يف مناطق �أخ��رى من‬ ‫الب�صرة ما مل يتم تغطية البالوعات املك�شوفة‪ ،‬كما‬ ‫يجب حما�سبة املق�صرين”‪ .‬وق��د ج��اء احل��ادث بعد‬ ‫�ساعات من ا�صدار حمافظ الب�صرة �أ�سعد العيداين‬ ‫لأمر �إداري يق�ضي ب�إعفاء مدير مديرية املجاري يف‬

‫جمل�س الأنبار ينفي وجود �أي قوة �أجنبية حلماية الطريق الدويل‬ ‫الرمادي‪/‬متابعة امل�شرق‪:‬‬ ‫�أك � َد جمل�س حمافظة االنبار‪ ،‬ام�س‬ ‫اجلمعة‪ ،‬ان الطريق الدويل ال�سريع‬ ‫يخلو م��ن وج ��ود �أي ق ��وات امنية‬ ‫اجنبية‪ ،‬وان مهمات حفظ االمن‬ ‫على طول الطريق من قبل القوات‬ ‫االم �ن �ي��ة وال� �ق ��وات ال �� �س��ان��دة لها‪.‬‬ ‫وق��ال ع�ضو املجل�س فرحان حممد‬ ‫الدليمي‪ :‬ان”االنباء التي حتدثت‬ ‫ع��ن ت�سلم ��ش��رك��ة ام�ن�ي��ة امريكية‬ ‫مهمات عملها لت�أمني الطريق الدويل‬ ‫ال�سريع ال��ذي يربط العراق بثالث‬ ‫دول جم ��اور ��س��وري��ا وال�سعودية‬ ‫واالردن بانه كالم عار عن ال�صحة‬

‫وان ال�ق��وات االمنية هي من تقوم‬ ‫مبهمات توفري احلماية االمنية“‪.‬‬ ‫وا�� �ض ��اف ال��دل �ي �م��ي ان” ال�شركة‬ ‫االمريكية مل تبا�شر عملها حلد هذه‬ ‫ال�ساعة رغ��م موافقة وزارة النقل‬ ‫على العقد املربم مع ال�شركة لت�سلم‬ ‫مهمات عملها"‪ .‬مبينا ان” ن�سبة‬ ‫اال�ضرار يف الطريق الدويل ال�سريع‬ ‫‪ %40‬ومل يبا�شر بعملية اعماره‬ ‫وت�أهيله بانتظار االجراءات املتخذة‬ ‫م��ن احل�ك��وم��ة امل��رك��زي��ة‪ .‬مو�ضحا‬ ‫ان” الطريق �سالك مل��رور العجالت‬ ‫بعد اق��ام��ة العديد م��ن التحويالت‬ ‫الرتابية بدال من اجل�سور املدمرة"‪.‬‬

‫املحافظة من من�صبه وتكليف �آخر ليحل حمله‪ .‬يذكر‬ ‫�أن احلادث لي�س الأول من نوعه يف الب�صرة‪ ،‬ويبدو‬ ‫�أن تكرار هذا النوع من احلوادث مل ي�ضع حد ًا لظاهرة‬ ‫البالوعات املك�شوفة يف خمتلف مناطق املحافظة‪،‬‬ ‫فيما يرجع م�س�ؤولون امل�شكلة اىل تعر�ض �أغطية‬ ‫البالوعات اىل ال�سرقة وعدم توفر تخ�صي�صات مالية‬ ‫ل��دى مديرية امل �ج��اري لتعوي�ضها ب�أغطية جديدة‪.‬‬

‫العراق ينفي طرده‬ ‫دبلوما�سي ًا �سعودي ًا على‬ ‫خلفية االنتخابات‬ ‫بغداد ‪ /‬متابعة امل�شرق‪:‬‬ ‫نفتْ وزارة اخلارجية العراقية يوم اخلمي�س طرد دبلوما�سي‬ ‫�سعودي على خلفية تدخله باالنتخابات الت�شريعية التي‬ ‫جرت م�ؤخرا‪ .‬وقال ‏املتحدث الر�سمي با�سم الوزارة �أحمد‬ ‫حمجوب يف بيان‪ :‬انه "ال �صحة ملا تناقلته بع�ض و�سائل‬ ‫الإعالم من طرد دبلوما�سي �سعودي من العراق حتت دعوى‬ ‫التدخل يف االنتخابات العراقية"‪ .‬وتابع بالقول انه "ك ّنا‬ ‫قد �أ�شرنا اكرث من مرة ل�ضرورة توخي الدقة واملهنية يف‬ ‫نقل وترويج الأخبار واقتنائها من م�صادرها الر�سمية"‪.‬‬

‫العراق لم يوقع اية اتفاقيات مائية مع تركيا وإيران‬

‫املوارد املائية‪ :‬نحن الآن يف املراحل الأخرية من �صيانة ّ‬ ‫�سد املو�صل‬ ‫بغداد ‪ /‬متابعة امل�شرق ‪:‬‬ ‫�أك َد وزير املوارد املائية‪ ،‬ح�سن اجلنابي‪،‬‬ ‫ان مراحل �صيانة �سد املو�صل دخلت اىل‬ ‫مراحلها الأخرية ‪ ،‬يف حني �أ�شار اىل ان‬ ‫ال�ع��راق مل يوقع اي��ة اتفاقات مائية مع‬ ‫تركيا وايران‪ .‬وقال اجلنابي يف م�ؤمتر‬ ‫�صحفي عقده مبقر ال��وزارة ببغداد ‪ :‬ان‬ ‫"الو�ضع االقليمي وع��دم التزام �إيران‬ ‫وتركيا و��س��وري��ا بتعهداتها ح��ول عدم‬

‫بناء املزيد من ال�سدود على نهري دجلة‬ ‫وال �ف��رات وا� �ص��رار ال ��دول ال �ث�لاث على‬ ‫عدم توقيع اتفاقيات لتقا�سم املياه هو ما‬ ‫منع العراق من انهاء ازمة املياه"‪ ،‬مبينا‬ ‫انه "ب�سبب عدم التعاون مع هذه الدول‪،‬‬ ‫ف�أن العراق بحاجة اىل ا�ستنفار عالقاته‬ ‫ال�سيا�سية والدبلوما�سية واالقت�صادية‪،‬‬ ‫وهذا لي�س عم ًال خا�ص ًا باملوارد املائية"‪.‬‬ ‫وب�ش�أن �سد املو�صل‪� ،‬أ��ش��ار ال��وزي��ر اىل‬

‫ان "الوزارة م�ستعدة لإب ��رام عقد ثان‬ ‫ل�صيانة �سد املو�صل"‪ ،‬م�ؤكد ًا ان "الو�ضع‬ ‫فيه مطمئن رغ��م حملة التخويف التي‬ ‫ت�ق��وده��ا و��س��ائ��ل اعالم"‪ .‬ول�ف��ت اىل ان‬ ‫"البالد ب�ح��اج��ة اىل ا� �س �ت �خ��دام ال��ري‬ ‫املغلق"‪ ،‬منوها اىل ان "هذا امل�شروع‬ ‫معروف لدى الوزارة‪ ،‬وفق خارطة طريق‬ ‫وا�ضحة‪ ،‬لكنه بحاجة اىل متويل يبلغ‬ ‫‪ 68‬مليار دوالر على م��دى ‪ 20‬عام ًا"‪.‬‬


‫‪2‬‬

‫ال�سبت املوافق ‪ 9‬من حزيران ‪ 2018‬العدد ‪ 4066‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬

‫تقارير وأخبار‬

‫‪Saturday, 9 June. 2018 No. 4066 Year15‬‬

‫نـ�ص اتـفاق التـحالـف الأبــوي بيـن ال�صـدر وعـالوي واحلـكيم‬ ‫ّ‬ ‫المشرق‪ -‬قسم االخبار‪:‬‬

‫وقعتْ ثالثة ائتالفات انتخابية اتفاقا لتحالف برملاين‬ ‫للكتلة االكرب التي ت�شكل احلكومة العراقية اجلديدة‪،‬‬ ‫ي�ضم �سائرون بزعامة ال�سيد مقتدى ال�صدر والوطنية‬ ‫بزعامة نائب الرئي�س العراقي �إياد عالوي واحلكمة‬ ‫برئا�سة عمار احلكيم حيث و�ضع االتفاق اخلطوط‬ ‫العري�ضة ملتطلبات مرحلة ما بعد االنتخابات‪ .‬وفيما‬ ‫ي�أتي ن�ص االتفاق الثالثي بني التحالفات االنتخابية‬ ‫لل�صدر وعالوي واحلكيم‪:‬‬ ‫ب�سم الله الرحمن الرحيم‬ ‫مبادئ الربنامج ال�سيا�سي لتحالف االغلبية الوطنية‬

‫االبوية ملرحلة ما بعد انتخابات ‪2018‬‬ ‫على بركة الله مت عقد اتفاق بني ممثلي الكتل ال�سيا�سية‬ ‫�سائرون واحلكمة والوطنية‪ ..‬واتفق املجتمعون على‬ ‫املبادئ اال�سا�سية التايل‪:‬‬ ‫‪ .1‬الأغلبية الوطنية الأبوية‪.‬‬ ‫‪ .2‬وح ��دة ال �ع��راق والإل� �ت ��زام بالد�ستور وتر�سيخ‬ ‫الدميقراطية واحلريات العامة‪.‬‬ ‫‪ .3‬ال يقت�صر التحالف الناجت عن الأغلبية الوطنية‬ ‫الأبوية يف ت�شكيل احلكومة فقط‪ ،‬و�إمنا ي�ستمر يف‬ ‫بناء اال�سرتاتيجيات التي تتطلبها املرحلة املقبلة‬ ‫بتوافق القوى امل�شكلة للتحالف وف��ق �آل�ي��ات حتدد‬

‫التجارة تعلن عن مناق�صة‬ ‫لتجهيزها بكمية (‪)1000‬‬ ‫طن من مادة حليب االطفال‬ ‫المشرق – علي المياحي‪:‬‬

‫�أعلنتْ وزارة التجارة يف بيان �صحفي ا�صدره مكتبها االعالمي عن‬ ‫طرح مناق�صة لتجهيز الوزارة بكمية (‪ ) 1000‬طن من مادة حليب‬ ‫االطفال للعمرين (‪ )2 , 1‬من كافة املنا�شئ ما عدا املحظور التعامل‬ ‫معها عامليا ( ال�صني ‪ ,‬بريطانيا ‪ ,‬اليابان)‪ .‬و�أ�شار البيان �إىل �إن‬ ‫العرو�ض نافذة للرد لغاية ‪ 2018/6 /28‬على �أن تكون العرو�ض‬ ‫م�شفوعة بت�أمينات اولية مبوجب كفالة م�صرفية ‪BIDBOND‬‬ ‫او �صك م�صدق او �سفتجة ل�صالح ال�شركة العامة لتجارة املواد‬ ‫الغذائية يف الوزارة �إ�ضافة اىل امل�ستم�سكات الأخرى‪ .‬ودعا البيان‬ ‫الراغبني بامل�شاركة يف املناق�صة مراجعة ق�سم العقود يف الوزارة‬ ‫ل�شراء ال�شروط واملوا�صفات مقابل دفع مبلغ قدره خم�سمائة �ألف‬ ‫دينار لكل مناق�صة غري قابل للرد على �أن تقدم العطاءات يف موعد‬ ‫�أق�صاه ال�ساعة العا�شرة من �صباح يوم (االحد) امل�صادف ‪/ 6 /24‬‬ ‫‪ . 2018‬منوها انه للراغبني ب�أي معلومات ا�ضافية عن املناق�صة‬ ‫ب�إمكانهم اال�ستف�سار عرب موقع الربيد االلكرتوين ‪ /‬ق�سم العقود‬ ‫العامة يف ال ��وزارة ‪ high_mot@yahoo.com‬و‬ ‫‪ g.contract@mot.gov.iq‬وخالل فرتة االعالن‬ ‫م��ن ‪ 2018/6/21-5‬حيث �سيتم عقد اج�ت�م��اع م��ؤمت��ر خا�ص‬ ‫لالجابة على اال�ستف�سار للم�شاركني يف املناق�صة ليوم الرابع‬ ‫ع�شر من ال�شهر احلايل يف ق�سم العقود يف مقر الوزارة الكائن يف‬ ‫بغداد ‪/‬املن�صور بناية معر�ض بغداد الدويل ‪/‬قاطع مبنى مكتب‬ ‫ال��وزي��ر‪ .‬م�شريا اىل ان ال��وزارة لديها �آليات و�ضوابط مركزية‬ ‫للتعاقدات واملناق�صات التي جتريها ب�شفافية عالية حيث �ستقوم‬ ‫ب�إ�ستبعاد اي عطاء غري م�ستويف لل�شروط واملوا�صفات املعتمدة‬ ‫لديها كونها غري ملزمة بقبول اوط�أ العطاءات ‪ ،‬و يف حال م�صادفة‬ ‫يوم غلق املناق�صة عطلة ر�سمية يف البالد فيعترب اليوم التايل‬ ‫موعد ًا لغلق املناق�صة‪ .‬هذا ومن اجلدير بالذكر ان الوزارة �سبق‬ ‫وان اعلنت عن مناق�صة ل�شراء حليب االطفال يف الع�شرين من‬ ‫�شهر ت�شرين الثاين يف العام املا�ضي لكن لعدم مطابقة العرو�ض‬ ‫املقدمة مع املوا�صفات التعاقدية العراقية و التي �سببت عدم احالة‬ ‫الكمية لل�شراء لتجهيز الوزارة بهذه املادة‪.‬‬

‫أحد أخطر اإلرهابيين في العراق‬

‫الأمن يطيح بـ"ال�شورتاين" يف بغداد‬ ‫بغداد ‪ /‬متابعة المشرق ‪:‬‬

‫�أعلنتْ قيادة عمليات بغداد يوم ام�س اجلمعة عن القاء القب�ض‬ ‫على احد اخطر الإرهابيني ويكنى بـ"ال�شورتاين" يف احد احياء‬ ‫غربي العا�صمة‪ .‬وقالت القيادة يف بيان ام�س‪ ،‬انه وفق معلومات‬ ‫ا�ستخبارية دقيقة داهمت القوات الأمنية �أحد ال��دور يف منطقة‬ ‫حي اخل�ضراء غربي بغداد‪ .‬و�أ�ضاف البيان ان تلك القوات متكنت‬ ‫مـــن القاء القب�ض على �إرهابي خطري يكنى "ال�شورتاين" مطلوب‬ ‫للق�ضاء وفق املادة ‪�/4‬إرهاب‪ .‬م�شريا اىل انه �ضبط بحوزته على‬ ‫(‪ )8‬ع�ب��وات نا�سفة م��ع (‪ )8‬بطاريات تفجري‪ ،‬ومت ت�سليمه مع‬ ‫امل�ضبوطات اىل اجلهات املعنية‪.‬‬

‫الحق ًا‪.‬‬ ‫‪ .4‬تعد كتلة الأغلبية الوطنية الأب��وي��ة‪ ،‬برناجماً‬ ‫حكومي ًا قاب ًال للتحقيق �ضمن �سقوف زمنية حمددة‬ ‫مت�ضمنة املباين التالية‪:‬‬ ‫�أ ‪� -‬إ�صالحات �إقت�صادية‪ ،‬ومعاجلة الدولة الريعية‪،‬‬ ‫وتن�شيط القطاع اخلا�ص‪ ،‬وتنمية اال�ستثمار‪.‬‬ ‫ب‪ -‬الالمركزية‪.‬‬ ‫ج‪ -‬عدم ت�سيي�س املفا�صل احلكومية والإدارية وكذلك‬ ‫امل�ؤ�س�سة الع�سكرية‪.‬‬ ‫د – ح�صر ال�سالح بيد الدولة ومنع ع�سكرة املجتمع‪.‬‬ ‫هـ ‪� -‬إعادة النظر بالنظام الإداري والقوانني والقرارات‬

‫املوروثة عن النظام ال�سابق خالل �سقف زمني حمدد‪.‬‬ ‫و ‪� -‬إع��ادة النازحني وتوفري ظروف العودة املالئمة‬ ‫لهم‪.‬‬ ‫ز‪ -‬ت�شكيل جمل�س اخلدمة االحتادي خالل �ستة �أ�شهر‬ ‫من تاريخ ت�شكيل احلكم‪.‬‬ ‫‪ .5‬كما يت�ضمن الربنامج احلكومي �آل�ي��ات مكافحة‬ ‫الف�ساد وحماكمة الفا�سدين‪.‬‬ ‫‪ .6‬ينفذ رئي�س جمل�س ال��وزراء الربنامج احلكومي‬ ‫املحدد ب�سقوف زمنية‪.‬‬ ‫‪ .7‬حت��دي��د م��وا� �ص �ف��ات امل�ن��ا��ص��ب ال�ت��ال�ي��ة (رئي�س‬ ‫اجلمهورية‪ ،‬رئي�س جمل�س ال�ن��واب‪ ،‬رئي�س جمل�س‬

‫مشاريع متوقفة وعمال يعانون الفقر!‬

‫حمافظات ت�شتكي‪ :‬مل نت�سلم ح�ص�صنا من املوازنة‬ ‫بغداد‪ /‬متابعة المشرق ‪:‬‬

‫ا�شتكَى �أع�ضاء يف جمال�س املحافظات‪ ،‬ام�س‬ ‫اجلمعة‪ ،‬من ع��دم ار��س��ال ح�ص�ص حمافظاتهم‬ ‫املالیة‪� ،‬ضمن امل��وازن��ة االحت��ادي��ة لعام ‪2018‬‬ ‫‪،‬على الرغم من مرور ‪ 3‬ا�شهر على �إقرارها‪ ،‬فی‬ ‫حني اك��دوا توقف العديد من امل�شاريع‪ ،‬وت�أخر‬ ‫� �ص��رف �أج� ��ور ال �ع��ام �ل�ین يف ق �ط��اع اخلدمات‬ ‫وال�ت�ن�ظ�ی��ف ج���راء ذل���ك‪ .‬وق���ال ع���ض��و جمل�س‬ ‫حمافظة الديوانیة علي فوزي ‪� :‬إنه «برغم اقرار‬ ‫امل��وازن��ة من قبل جمل�س النواب يف �شهر اذار‬ ‫م��ن ال�ع��ام احل��ايل اال ان��ه وبعد م��رور ‪� 3‬أ�شهر‬ ‫مل ت�صل تلك امل��وازن��ة للمحافظات‪ ،‬وبالتايل‬ ‫�ضاع الن�صف االول من ال�سنة دون يتم تنفیذ‬ ‫بنود املوازنة املالیة»‪ .‬و�أ�ضاف فوزي‪ ،‬ان «هذه‬ ‫امل�شكلة تعاد يف ك��ل ع��ام م��ن دون ان يعاجلها‬ ‫جمل�س ال �ن��واب واحل �ك��وم��ة»‪ ،‬م���ش�یرا اىل ان‬ ‫«حمافظة الديوانیة حمافظة فقریة تعتمد فقط‬ ‫على امل��وازن��ة االحت��ادي��ة‪ ،‬وب��ال �ت��ايل ف� ��إن عدم‬ ‫ار�سال ح�صة املحافظة الیها‪ ،‬والتي هي ا�صال ال‬ ‫تلبي االحتیاجات‪ ،‬يعني م�ضاعفة معاناتها»‪ .‬من‬ ‫جانبه‪� ،‬أكد ع�ضو جمل�س حمافظة النجف امنی‬

‫ان الطعون التي قدمها رئی�س اجلمهورية ف�ؤاد‬ ‫مع�صوم للمحكمة االحتادية بخ�صو�ص بنود يف‬ ‫قانون املوازنة العامة للدولة ل�سنة ‪ 2018‬هي من‬ ‫عطلت ذلك‪ ،‬على الرغم من اعالن ن�شر القانون‬ ‫يف اجلريدة الر�سمیة يف �شهر نی�سان املا�ضي»‪.‬‬ ‫و�أ��ض��اف‪� ،‬أن «ه��ذه امل�شكلة ادت لتوقف اكمال‬ ‫العديد من امل�شاريع التي و�صلت ن�سب االجناز‬ ‫فیها للن�سبة التي اقرها جمل�س الوزراء‪ ،‬وكذلك‬ ‫القى بظالله على ت�أخر �صرف اج��ور العاملنی‬ ‫يف قطاع التنظیف والبلديات»‪ ،‬م�شریا اىل ان‬ ‫«وزارة املالیة ار�سلت تعلیمات تنفیذ املوازنة‬ ‫من دون ان تر�سل خم�ص�صات املحافظات حتى‬ ‫الآن»‪ .‬وك��ان جمل�س ال�ن��واب العراقي �صوت‪،‬‬ ‫يف ‪ 3‬اذار املا�ضي‪ ،‬على م�شروع قانون املوازنة‬ ‫املالیة االحتادية لعام ‪ 2018‬بقیمة �أكرث من ‪104‬‬ ‫ترلیون دينار وبعجز تبلغ قیمته نحو ‪5.12‬‬ ‫تريلون دينار‪ ،‬وت�ضمنت ‪ 48‬م��ادة �ألغى ثالث‬ ‫منها و�أ�ضاف ‪� 18‬أخ��رى‪ ،‬و�سط مقاطعة الكتل‬ ‫الكرد�ستانیة‪ ،‬ب�سبب احت�ساب ن�سبة ‪%67.12‬‬ ‫الغزايل‪ ،‬توقف العديد من امل�شاريع يف املحافظة‪ ،‬التنظیف واخلدمات فیها‪ ،‬ب�سبب عدم و�صول لإقلیم كرد�ستان بدال عن ‪% 17‬املعتمدة منذ اول‬ ‫�أ�ضافة اىل ت�أخر �صرف �أجور العاملنی يف قطاع ح�صتها م��ن امليزانية‪ .‬وق��ال ال�غ��زايل ‪« :‬يبدو موازنة للعراق بعد التغیری عام ‪.2004‬‬

‫بحضور وزير النفط‬

‫�شركتا نفط الب�صرة وذي قار توقعان مذكرة تفاهم مع �شيفرون‬ ‫العاملية لالرتقاء بالإدارة الفنية للحقول واملن�ش�آت النفطية‬ ‫المشرق – علي صالح‪:‬‬

‫اك� � َد وزي ��ر ال�ن�ف��ط ح��ر���ص ال � ��وزارة على‬ ‫االرت��ق��اء ب � ��أداء ال���ش��رك��ات ال��وط�ن�ي��ة اىل‬ ‫م�صاف ال�شركات العاملية ع�بر التعاون‬ ‫االم��ث��ل م��ع ب �ي��وت اخل �ب�رة ال �ع��امل �ي��ة يف‬ ‫ال�صناعة النفطية ‪ ،‬ف�ضال عن تو�سيع افاق‬ ‫التعاون االم�ث��ل م��ع ال�شركات الر�صينة‪،‬‬ ‫وذلك بالعمل على تع�شيق اخلربة الوطنية‬ ‫باخلربة العاملية‪ .‬وقال وزير النفط جبار‬ ‫ع�ل��ي اللعيبي خ�ل�ال ح�ف��ل ال�ت��وق�ي��ع على‬ ‫مذكرة تعاون بني �شركتي الب�صرة وذي‬ ‫ق��ار م��ع ��ش��رك��ة ��ش�ي�ف��رون االم��ري �ك �ي��ة‪ ،‬ان‬ ‫هذه املذكرة هي ر�سالة تعاون مثالية بني‬ ‫�شركاتنا الوطنية وب�ين �شركة �شيفرون‬ ‫التي �ستقوم ب�إعداد الدرا�سات وامل�سوحات‬ ‫للن�شاط النفطي للحقول واملن�ش�آت العاملة‬ ‫ب�ه��دف اع ��داد التقارير الفنية والإداري� ��ة‬ ‫تعقبها ت �ق��دمي ال�ت��و��ص�ي��ات واملقرتحات‬ ‫التي تهدف اىل بناء القدرات الوطنية يف‬

‫االدارة الفنية ال�سليمة للرثوة واال�ستثمار‬ ‫االم� �ث ��ل ل �ه��ا م ��ن خ�ل��ال و�� �ض ��ع اخلطط‬ ‫والربامج املرحلية وامل�ستقبلية وتوظيف‬ ‫هذه القدرات يف املكان ال�صحيح لتحقيق‬ ‫النتائج وااله��داف‪ .‬وبني اللعيبي انه يف‬ ‫�ضوء ذلك ميكن تو�سيع حجم التعاون بني‬ ‫اجلانبني البرام العقود مل�شاريع تطويرية‬ ‫يف جماالت عدة تخدم االهداف امل�شرتكة‪.‬‬ ‫وا�شاد وزي��ر النفط بتعاون �إدارة �شركة‬ ‫�شيفرون يف تطوير القطاع النفطي‪ .‬من‬ ‫جانبه ا�شاد ممثل �شركة �شيفرون بحر�ص‬ ‫الوزارة على تطوير ال�صناعة النفطية يف‬ ‫العراق والتعاون االمثل مع �شركته لتحقيق‬ ‫جزء من �أهدافها يف هذا الإطار‪ .‬معربا عن‬ ‫امله يف زيادة وتو�سيع حجم التعاون مع‬ ‫الوزارة لتحقيق االهداف امل�شرتكة‪ .‬و�شدد‬ ‫وكيل ال��وزارة ل�ش�ؤون اال�ستخراج كرمي‬ ‫حطاب على �ضرورة اال�ستفادة من جتارب‬ ‫ال �� �ش��رك��ات ال�ع��امل�ي��ة يف �إدارة امل�شاريع‬

‫وف توظيف االمكانيات املالية‬ ‫النفطية يِ‬ ‫والب�شرية لتحقيق االه��داف املخطط لها‪.‬‬ ‫يف حني ا�شاد مدير عام �شركة نفط الب�صرة‬ ‫اح�سان عبداجلبار ب�أهمية ال�ت�ع��اون مع‬ ‫�شركة عاملية ل�ت�ب��ادل اخل�ب�رة يف تطوير‬ ‫القدرات الوطنية على ال�صعيدين االداري‬ ‫والفني‪ .‬م��ن جانبه �أك��د مدير ع��ام �شركة‬ ‫نفط ذي ق��ار علي وارد ح��ر���ص ال ��وزارة‬ ‫على الإ� �س��راع يف تطوير واق��ع ال�صناعة‬ ‫النفطية التي ت�أثرت باحلروب والأحداث‬ ‫التي �شهدتها البالد خالل العقود املا�ضية‪.‬‬ ‫وقال املتحدث با�سم ال��وزارة عا�صم جهاد‬ ‫ان وزارة النفط ت�سعى اىل �إ ْب� � َرام مزيد‬ ‫من مذكرات التفاهم والعقود مع ال�شركات‬ ‫ال�ع��امل�ي��ة ب �ه��دف ت �ب��ادل اخل�ب�رة وتطوير‬ ‫القدرات الوطنية يف االدارة الفنية للرثوة‬ ‫ال��وط �ن �ي��ة‪ ،‬واال� �س �ت �ث �م��ار االم �ث��ل للرثوة‬ ‫النفطية والغازية والتي تهدف اىل تعزيز‬ ‫قدرات العراق االقت�صادية وتنميتها‪.‬‬

‫المزارعون سيتكبدون خسائر فادحة‬

‫حم�صول ال�شلب معر�ض لالنقرا�ض يف العراق‬ ‫بغداد‪ /‬متابعة متابعة المشرق‪:‬‬

‫�أع���ل���نَ رئ��ي�����س اجل��م��ع��ي��ات ال��ف�لاح��ي��ة حيدر‬ ‫عبدالواحد ‪ ،‬ان اخل��ط��ة ال��زراع��ي��ة ال�صيفية‬ ‫احل��ال��ي��ة ال تت�ضمن زراع���ة حم�صول ال�شلب‬ ‫والذرة‪ ،‬يف حني حذر من خطورة القرار الذي‬ ‫اتخذته وزارة املوارد املائية بعد حتديد املياه‬ ‫املخ�ص�صة للمحا�صيل‪ .‬وق��ال عبد ال��واح��د‪: ،‬‬ ‫«وزارة املوارد املائية خ�ص�صت مياها للخ�ضر‬ ‫والب�ساتني وف��ق اخل��ط��ة ال��زراع��ي��ة ال�صيفية‬ ‫ومل تخ�ص�ص مياها ملح�صويل ال�شلب والذرة‬ ‫ب�سبب الأزمة املائية التي يتعر�ض لها البالد»‪.‬‬ ‫وحذر من تداعيات القرار‪ ،‬ال�سيما وان هناك‬ ‫حم��اف��ظ��ات ك��ال��ن��ج��ف وال���دي���وان���ي���ة واملثنى‬ ‫وذي ق��ار تعتمد على زراع��ة ه��ذه املحا�صيل‪،‬‬ ‫ف�ضال على ان ب��ذور حم�صول ال�شلب خا�صة‬ ‫اال�صناف اجليدة �ستتعر�ض لالنقرا�ض‪ ،‬يف‬ ‫حني طالب ب�ضرورة تعوي�ض الفالحني لأنهم‬

‫ال��وزراء‪ ،‬الكابينة ال��وزاري��ة‪ ،‬واملنا�صب املن�صو�ص‬ ‫عليها بالد�ستور مع عدم بقائها بالوكالة)‪.‬‬ ‫‪ .8‬الهيئات امل�ستقلة تقر مع الكابينة الوزارية‪.‬‬ ‫‪� � .9‬ض �م��ان ا� �س �ت �ق�لال ال �ق �� �ض��اء و�إ�� �ص�ل�اح النظام‬ ‫الق�ضائي‪.‬‬ ‫‪ .10‬بناء عالقات �إقليمية ودولية على �أ�سا�س امل�صالح‬ ‫امل�شرتكة وعدم التدخل بال�ش�ؤون الداخلية‪.‬‬ ‫‪ .11‬ت�شريع قانون جمل�س االحت��اد والعمل به خالل‬ ‫�سنتني‪.‬‬ ‫‪ .12‬بناء الدولة على �أ�سا�س مبد�أ املواطنة وامل�ساواة‬ ‫ب�سن الت�شريعات التي تدعم ذلك‪.‬‬

‫�سيت�ضررون من تداعيات القرار‪ .‬وك�شف عبد‬ ‫ال��واح��د‪ ،‬عن ت�شكيل وف��د من جمل�س النواب‬ ‫واجل��م��ع��ي��ات الفالحية ل��ل��دخ��ول مبفاو�ضات‬ ‫لتعوي�ض الفالحني واحل��ف��اظ على اال�صناف‬ ‫اجليدة‪ .‬من جهته بني م�صدر وزارة املوارد‬ ‫املائية ‪ :‬ان «امل��ي��اه تكفي لل�شرب والب�ساتني‬ ‫واخل�ضر ومل ن�شمل �أي حم�صول اخر»‪ .‬وينتج‬ ‫العراق �سنويا من حم�صول الرز اكرث من ‪100‬‬ ‫الف طن ح�سب اح�صائيات العام املا�ضي‪ ،‬يف‬ ‫حني تبلغ حاجة العراق اكرث من ‪ 1.25‬مليون‬ ‫طن‪ .‬ويتميز حم�صول الرز (ال�شلب) بنوعيته‬ ‫اجليدة وتنتج بع�ض املحافظات ىاجلنوبية رز‬ ‫العنرب واليا�سمني وهي من النوعيات اجليدة‬ ‫واملعروفة عامليا بنكهتها ورائحتها‪ .‬وتزرع‬ ‫تلك املحافظات ما يقارب ‪ 100‬الف دومن من‬ ‫االرا�ضي الزراعية ‪ ،‬كما يحتاج حم�صول الرز‬ ‫اىل كميات كبرية من املياه يف زراعته‪.‬‬

‫باري�س حتتجز �أحد‬ ‫املتورطني مبجزرة «�سبايكر»‬ ‫بغداد‪ /‬متابعة المشرق ‪:‬‬

‫ق� َ‬ ‫�ال مكتب مدعي باري�س‪� ،‬إن ال�سلطات الفرن�سية‬ ‫حتتجز الجئا عراقيا �سابقا لال�شتباه يف ارتكابه‬ ‫جرائم حرب بو�صفه قياديا حمليا يف تنظيم داع�ش‪.‬‬ ‫و�أ��ض��اف املكتب �أن الرجل ال��ذي مل يتم الك�شف عن‬ ‫هويته خ�ضع لتحقيق ر�سمي للتواط�ؤ اجلنائي فيما‬ ‫يت�صل بعمل �إرهابي واالن�ضمام �إىل جماعة م�سلحة‬ ‫�سعيا الرتكاب جرائم حرب‪ .‬ووفقا مل�صادر قريبة من‬ ‫التحقيقات ف��إن ال�سلطات العراقية تعتقد �أن��ه حاكم‬ ‫حملي �سابق ت��اب��ع لتنظيم داع����ش ملنطقتي تكريت‬ ‫و�سامراء وتقعان على بعد نحو ‪ 100‬كيلومرت �إىل‬ ‫ال�شمال من بغداد‪ .‬وكانت قناة (تي‪�.‬إف‪ )1‬التلفزيونية‬ ‫�أول من �أورد اخلرب‪ ،‬وقالت �إن امل�شتبه به يدعى �أحمد‬ ‫�إت�ش‪ .‬ويبلغ من العمر ‪ 33‬عاما‪ .‬وقال تنظيم داع�ش‬ ‫�إنه قتل ‪� 1700‬أ�سري من كتيبة تابعة للجي�ش العراقي‬ ‫يف مع�سكر �سبايكر يف يونيو ‪ .2014‬وذكرت نف�س‬ ‫امل���ص��ادر �أن م��ن املعتقد �أن ال��رج��ل املعتقل ا�شرتك‬ ‫يف املذبحة‪ .‬وقتل �أكرث من ‪� 240‬شخ�صا منذ �أوائل‬ ‫‪ 2015‬يف فرن�سا يف هجمات نفذها �إره��اب�ي��ون �أو‬ ‫�أفراد �أوعزت لهم جماعات �إرهابية بها‪.‬‬

‫�صحة بغداد تتلف ‪ً 19‬‬ ‫طنا من املواد‬ ‫الغذائية غري ال�صاحلة لال�ستهالك الب�شري‬ ‫بغداد‪/‬متابعة المشرق ‪:‬‬

‫أعلنت دائرة �صحة بغداد الر�صافة‬ ‫� ْ‬ ‫‪ ،‬عن �إتالف اكرث من (‪ )19‬طنا من‬ ‫امل��واد الغذائية ال�صلبة وال�سائلة‬ ‫وذل��ك لعدم �صالحيتها لال�ستهالك‬ ‫الب�شري خالل �شهر ايار املا�ضي‪.‬‬ ‫وذك ��ر ب�ي��ان ل��دائ��رة �صحة بغداد‬ ‫‪� :‬إن “مفارز التفتي�ش ال�صحي‬ ‫قامت بحمالت منفردة وم�شرتكة‬ ‫بالتعاون مع جهاز الأمن الوطني‬ ‫على املحال املعرو�ضة يف الأ�سواق‬ ‫املحلية وخمازن اجلملة يف جانب‬ ‫ال��ر� �ص��اف��ة �أ�� �س� �ف ��رت ع ��ن �إت �ل�اف‬ ‫(‪ )16927‬كغم من امل��واد ال�صلبة‬ ‫و(‪ )2802‬لرت من املواد ال�سائلة”‪.‬‬ ‫و�أ� � �ض� ��اف ال��ب��ي��ان‪� ،‬أن “الفرق‬ ‫ال��رق��اب �ي��ة ق��ام��ت ب�سحب (‪)381‬‬

‫عينة م��ن امل��واد الغذائية املحلية‬ ‫وامل� ��� �س� �ت ��وردة ل �غ��ر���ض فح�صها‬ ‫خمتربيا لبيان �سالمتها من الناحية‬ ‫اال�ستهالك الب�شري‪ ،‬وان (‪ )8‬من‬ ‫هذه النماذج كان غري �صالح ‪ ,‬فيما‬ ‫قامت �شعبة الرقابة باجراء (‪)58‬‬ ‫حملة �صحية خالل املدة املذكورة‬ ‫‪ ،‬ا�ضافة اىل قيام ال�ف��رق بزيارة‬ ‫(‪ )6870‬حمال و(‪ )324‬معامال”‪.‬‬ ‫واو��ض��ح بيان ال��دائ��رة‪� ،‬أن ‪:‬هذه‬ ‫احلمالت ت�أتي بالتزامن مع خطة‬ ‫دائ��رة �صحة ب�غ��داد الر�صافة يف‬ ‫احلفاظ على الأ�سواق من الأغذية‬ ‫الفا�سدة وامل ��واد التالفة‪ .‬م�ؤكدا‬ ‫ات� �خ ��اذ �إج� � � ��راءات رادع�� ��ة بحق‬ ‫املخالفني ل�ضمان عدم تكرار هذه‬ ‫املخالفات”‪.‬‬


‫انطالق م�سريات يوم القد�س العاملي‬ ‫يف بغداد وبع�ض املحافظات‬

‫خبري‪ :‬قانون جمل�س النواب‬ ‫ب�ش�أن االنتخابات �شرعي‬

‫امل�شرق – ق�سم االخبار‪:‬‬ ‫ْ‬ ‫نظمت يف العا�صمة بغ��داد وعدد من املحافظات‪� ،‬صباح ام�س اجلمعة‪ ،‬م�سريات‬ ‫حا�ش��دة ت�ضامن ًا مع ال�شع��ب الفل�سطيني لإحياء يوم القد���س العاملي‪ .‬و�أحيى‬ ‫املئ��ات املنا�سب��ة مب�سريات كب�يرة يف منطق��ة �ش��ارع فل�سطني �شرق��ي بغداد‪،‬‬ ‫ورفعوا الفت��ات تندد ب�إعالن ترامب ملدينة القد���س عا�صمة لإ�سرائيل‪ .‬ورفع‬ ‫املتظاهرون يف النجف وكربالء ووا�سط ودياىل والب�صرة االعالم الفل�سطينية‬ ‫والفت��ات تدي��ن االنته��اكات اال�سرائيلي��ة بح��ق ال�شع��ب الفل�سطين��ي و�سط‬ ‫�شعارات تدع��و اىل دعم الق�ضي��ة الفل�سطينية وتندد بال�صم��ت الدويل ازاء‬ ‫مايح��دث يف غزة‪ .‬وو�ض��ع امل�شاركون اع�لام ا�سرائيلية عل��ى االر�ض ودا�سوا‬ ‫علي��ه ب�أقدامهم‪ .‬يذكر �أن ي��وم القد�س العاملي هو حدث �سن��وي يقام كل �سنة‬ ‫يف ي��وم اجلمعة الأخرية من �شهر رم�ضان ملناه�ضة احتالل اال�سرائيلي للقد�س‪.‬‬

‫امل�شرق – ق�سم االخبار‪:‬‬ ‫� َ‬ ‫أك��د خبري قانوين �أن القانون الذي �صدر عن جمل�س النواب ب�ش�أن‬ ‫االنتخاب��ات يعد �شرعي�� ًا وينفذ من تاريخ �ص��دوره‪ .‬وقال اخلبري‬ ‫القان��وين طارق ح��رب �إن "كل قان��ون ي�صدر من جمل���س النواب‬ ‫يع��د �شرعي ًا‪� ،‬إال يف ح��ال �إلغائه �أو �إبطاله م��ن املحكمة االحتادية‬ ‫العلي��ا‪ ،‬كم��ا حدث مع قان��ون املوازنة‪ ،‬حيث �ألغي��ت منه ‪ 38‬فقرة‬ ‫من املحكمة‪ .‬لكن القان��ون ب�صدوره يعد قانون��ا نافذ ًا"‪ .‬و�أ�ضاف‬ ‫�أن "م��ن يري��د الطعن باجلل�س��ة �أو الن�صاب �أو طريق��ة الت�صويت‬ ‫�أو بالأح��كام ال��واردة‪ ،‬عليه الذه��اب �إىل املحكم��ة االحتادية"‪.‬‬

‫رئيس مجلس اإلدارة‬

‫د‪ .‬غاندي محمد عبد الكريم‬

‫يوميـــة دولية م�ستقلة‬

‫‪� 12‬صفحة‬ ‫سمي بـ "التحالف االبوي " ويضم ‪ 95‬نائبا‬

‫ال�سبت ‪ 9‬من حزيران ‪ 2018‬العدد ‪ 4066‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬

‫‪Saturday 9 June. 2018 No. 4066 Year 15‬‬

‫ال�صدر وعالوي واحلكيم يوقعون ورقة عمل "والتفاهمات " م�ستمرة مع الكتل االخرى‬ ‫امل�شرق‪ -‬خا�ص‬ ‫حينما وقعت ائتالفات �سائرون والوطنية‬ ‫واحلكمة على اتفاق " التحالف االبوي " كان‬ ‫ع�ضو تيار احلكمة رع��د احليدري قد ك�شف‬ ‫عن تفا�صيل هذا االتفاق الثالثي ‪ ،‬فيما اكد‬ ‫ع�ضو ائتالف الوطنية كاظم ال�شمري بوجود‬ ‫حوارات وتفاهمات مع حتالفات اخرى ل�ضمها‬ ‫اىل اتفاقها الثالثي لت�شكيل الكتلة االكرب التي‬ ‫�سرت�شح رئي�س احلكومة اجلديدة‪ ،‬يف وقت‬ ‫اك��دت " الوطنية " يف بيان لها ان االئتالف‬ ‫الكتلة الأك�ب�ر ه��ي كتلة اجلميع‪ .‬فقد وقعت‬ ‫ث�لاث��ة ائ�ت�لاف��ات انتخابية على ورق ��ة عمل‬ ‫ي�ضم �سائرون بزعامة ال�سيد مقتدى ال�صدر‬ ‫والوطنية بزعامة نائب الرئي�س العراقي �أياد‬ ‫عالوي واحلكمة برئا�سة عمار احلكيم حيث‬ ‫و�ضع االت�ف��اق اخلطوط العري�ضة ملتطلبات‬ ‫مرحلة ما بعد االنتخابات‪ .‬ومت االعالن ر�سميًا‬ ‫عن هذا التحالف الثالثي عقب اجتماع مبقر‬ ‫تيار احلكمة يف بغداد‪ ،‬واطلق عليه "التحالف‬

‫االبوي" لي�ضم ‪ 95‬ن��ائ�ب��ا م��ن جم�م��وع عدد‬ ‫مقاعد الربملان اجلديد البالغة ‪ 329‬نائب ًا‪ ،‬حيث‬ ‫ح�صل حتالف �سائرون الذي حل اوال على ‪54‬‬ ‫مقعدا وفق نتائج االنتخابات الر�سمية‪ ،‬بينما‬ ‫نال حتالف الوطنية ‪ 21‬مقعدا وتيار احلكمة‬

‫"العراق"يتذيل‬ ‫دول العامل بـ"�أبط�أ"انرتنت!‬ ‫امل�شرق – ق�سم االخبار‪:‬‬ ‫ي�ن���ش� ُر م��وق��ع "‪"Speedtest‬‬ ‫ب�شكل ��ش�ه��ري ت�ق��ري��را ح��ول �سرعة‬ ‫الإن�ت��رن� ��ت ح� ��ول ال � �ع� ��امل‪ ،‬وت� ��أت ��ي‬ ‫ال�ب�ي��ان��ات ال�ت��ي يُبنى عليها امل�ؤ�شر‬ ‫من مئات ماليني اختبارات ال�سرعة‬ ‫التي يقوم بها م�ستخدمون حقيقيون‬ ‫ح��ول العامل‪.‬وت�ستفيد ال�شركة من‬ ‫بنية حتتية وا�سعة حتتوي على �أكرث‬ ‫من ‪ 7000‬خ��ادم ح��ول العامل‪ ،‬وليتم‬ ‫�إدخ��ال دول��ة ما يف امل�ؤ�شر يجب �أن‬ ‫يتحقق ��ش��رط �أ� �س��ا���س ي�ضمن قيام‬ ‫�أك�ث�ر م��ن ‪ 3333‬م�ستخدما بقيا�س‬

‫ال �� �س��رع��ة م��ن م �ن��اف��ذ ات �� �ص��ال ثابتة‬ ‫(‪ )Broadband‬و�أك �ث��ر من‬ ‫‪ 670‬م�ستخدما من �شبكات الهواتف‬ ‫النقالة‪ .‬وكان الفتا احتالل دول عربية‬ ‫مل��رات��ب �ضمن قائمة ال �ـ ‪ 10‬الأ�سرع‬ ‫ح��ول ال �ع��امل منها ق�ط��ر واالم� ��ارات‪،‬‬ ‫بينما ت��ذي��ل ال �ع��راق وليبيا القائمة‬ ‫العاملية ك�أبط�أ �إنرتنت ح��ول العامل‪.‬‬

‫تركيا تطلق مياه نهر دجلة �إىل العراق‬ ‫امل�شرق – ق�سم االخبار‪:‬‬ ‫�أعلنَ ال�سفري الرتكي لدى العراق‪ ،‬فاحت يلدز‪� ،‬أن بالده �ستطلق مياه نهر دجلة �إىل‬ ‫العراق من �سد �ألي�سو‪ ،‬بناء على تعليمات من الرئي�س رجب طيب �أردوغان‪ .‬م�ؤكدا‬ ‫�أنها قررت جمددا �إرجاء ملء ال�سد‪ .‬وقال يلديز‪ ،‬يف م�ؤمتر �صحفي "اعتبارا من‬ ‫هذه اللحظة �سوف يتم �إطالق مياه دجلة �إىل العراق"‪ ،‬م�شريا �إىل �أن تركيا �سبق‬ ‫و�أن فتحت بوابات ال�سد من �أجل العراقيني‪ ،‬الفتا �إىل �أن بالده �أظهرت مرة �أخرى‬ ‫�أنها ف�ضلت تلبية احتياجات العراق على احتياجاتها عرب قرار ت�أجيل ملء ال�سد‬ ‫مرة ثانية‪ .‬وذكر ال�سفري �أن تركيا �ست�ستمر يف �إظهار التعاون والت�ضحية الالزمة‬ ‫على �أ�س�س الأخوة واجلوار‪ ،‬من �أجل �أن يتمكن العراق من التغلب على م�شكلته‬ ‫املائية‪ .‬وظهرت �آثار ملء �سد �إلي�سو الرتكي على نهر دجلة يف بغداد ومدينة املو�صل‬ ‫بانخفا�ض من�سوب املياه �إىل حد كبري‪ ،‬الأمر الذي �أثار قلقا كبريا لدى العراقيني‪.‬‬

‫‪ 20‬م�ق�ع��دا‪ .‬م��ن جانبه اع�ل��ن ت�ي��ار احلكمة‪،‬‬ ‫تفا�صيل توقيع حت��ال��ف ر�سمي ب�ين زعماء‬ ‫التيار ال�صدري واحلكمة وائتالف الوطنية ‪.‬‬ ‫وقال القيادي يف التيار رعد احليدري �إن “ما‬ ‫جرى اخلمي�س بني ال�صدر واحلكيم وعالوي‬

‫هو توقيع اتفاق على املبادئ االولية لت�شكيل‬ ‫حتالف بني القوى الثالث"‪ .‬على ال�صعيد نف�سه‬ ‫اكد ائتالف الوطنية الو�صول اىل تفاهمات‬ ‫و�صفها بالكاملة مع قائمتي �سائرون واحلكمة‬ ‫‪ .‬وقال القيادي يف االئتالف كاظم ال�شمري ان‬

‫هذا التفاهم �سي�سهم يف �صناعة حتالف حقيقي‬ ‫متما�سك �ضمن الف�ضاء الوطني‪ ،‬كا�شفا عن‬ ‫وجود حوارات مماثلة مع احلزب الدميقراطي‬ ‫الكرد�ستاين وقائمتي الفتح والقرار ا�ضافة اىل‬ ‫قوى �سيا�سية اخرى‪ .‬من جانبه ا�صدر ائتالف‬ ‫الوطنية بيانا �أو�ضح فيه طبيعة هذا االتفاق‬ ‫جاء فيه ‪ :‬تناقلت و�سائل االعالم وثيقة م�سربة‬ ‫لتفاهمات اولية بني ائتالفنا وائتالف �سائرون‬ ‫وتيار احلكمة‪ ،‬على انها اعالن لت�شكيل حتالف‬ ‫بني االئتالفات الثالث‪ .‬بهذا ال�صدد‪ ،‬نود ان‬ ‫نو�ضح للر�أي العام ان ورقة التفاهمات التي‬ ‫مت ت�سريبها مت�ث��ل ورق ��ه ع�م��ل ب�ين القوائم‬ ‫املذكورة (�سائرون واحلكمة والوطنية) وقد‬ ‫ت�ضمنت امل�ب��ادئ اال�سا�سية التي ت��ؤم��ن بها‬ ‫تلك القوائم والتي ال بد من توافرها يف اي‬ ‫حتالف �سيا�سي قد تت�شكل عنه الكتلة النيابية‬ ‫الأكرب ‪ .‬كما نو�ضح ان لدى ائتالف الوطنية‬ ‫بزعامة الدكتور اي��اد ع�لاوي وكذلك �سماحة‬ ‫ال�سيد مقتدى ال�صدر و�سماحة ال�سيد عمار‬

‫بعد فراره من أملانيا‬

‫�إيقاف عراقي يف كرد�ستان متورط باغت�صاب فتاة وقتلها‬ ‫امل�شرق – ق�سم االخبار‪:‬‬ ‫ق��ا َل وزي��ر الداخلية الأمل��اين هور�ست‬ ‫زيهوفر �إن عراقيا ي�شتبه بتورطه يف‬ ‫اغت�صاب فتاة وقتلها يف �أملانيا قد مت‬ ‫توقيفه يف ال�ع��راق‪ .‬و�أل�ق��ت ال�سلطات‬ ‫الكردية القب�ض على علي ب�شار (‪20‬‬ ‫ع��ام��ا) يف �إق�ل�ي��م ك��رد��س�ت��ان بطلب من‬ ‫ال�شرطة االحتادية الأملانية‪ .‬و�أثار فرار‬ ‫ب�شار الذي رف�ض طلب جلوئه يف �أملانيا‬ ‫ا�ستياء وت�سا�ؤالت يف البلد الأوروبي‬ ‫ب �� �ش ��أن �إه� �م ��ال م��ن ج �ه��ازي ال�شرطة‬ ‫وال �ه �ج��رة‪ .‬وك ��ان ب�شار و��ص��ل �أملانيا‬

‫يف ت�شرين الأول ‪ 2015‬يف �أوج �أزمة‬ ‫املهاجرين‪ .‬وت�شتبه ال�سلطات الأملانية‬ ‫ب�أن ال�شاب العراقي اغت�صب وقتل بني‬ ‫‪ 22‬و‪ 23‬ايار فتاة تدعى �سوزانا فيلدمان‬ ‫(‪ 14‬عاما) يف في�سبادن بغرب �أملانيا‪،‬‬ ‫ح�سب م�صدر يف ال�شرطة‪ .‬وقال امل�صدر‬ ‫نف�سه �إن ب�شار غ��ادر �أملانيا يف الثاين‬ ‫من حزيران‪/‬يونيو مع كل عائلته بينما‬ ‫مل تكن ال�شبهات حتوم حوله بعد‪ ،‬على‬ ‫منت طائرة يف رحلة من دو�سلدورف �إىل‬ ‫ا�سطنبول‪ ،‬ثم �إىل مدينة �أربيل العراقية‬ ‫ج��وا �أي�ضا‪ .‬وف��ر علي ب�شار املعروف‬

‫املفو�ضية ‪� :‬سن�ستخدم القانون‬ ‫للطعن بالتعديل الثالث لالنتخابات‬ ‫امل�شرق – ق�سم االخبار‪:‬‬ ‫�أع �ل��نَ جمل�س املفو�ضني يف مفو�ضية االن�ت�خ��اب��ات ام����س اجل�م�ع��ة‪ ،‬عن‬ ‫ا�ستخدامه احلق القانوين والد�ستوري بالطعن بقانون التعديل الثالث‬ ‫لقانون االنتخابات‪ .‬وق��ال املجل�س يف بيان ‪� ،‬أن��ه 'ادى واجبه الر�سمي‬ ‫ب�صورة مهنية و�شفافة دون ال�سماح الي جهة التدخل والت�أثري ب�صلب‬ ‫ق��رارات��ه'‪ .‬م ��ؤك��د ًا 'ع�ل��ى ت�ع��اون��ه املطلق م��ع جمل�س الق�ضاء االع �ل��ى يف‬ ‫ت�سهيل مهمة عمله وف��ق ما يتخذ من اج��راءات ق�ضائية كفلها القانون'‪،‬‬ ‫مو�ضح ًا �أن��ه "لي�س �ضد �إع��ادة عمليات العد والفرز اليدوي اذا ما توفر‬ ‫فيها اجلانب القانوين وه��ذا ما بينه جمل�س الق�ضاء االعلى يف بيانه"‪.‬‬

‫ل ��دى ال �� �ش��رط��ة‪ ،‬م��ع وال��دي��ه و�إخ��وت��ه‬ ‫اخل�م���س��ة ب��وث�ي�ق��ة م���رور ���ص��ادرة عن‬ ‫ال�سلطات القن�صلية العراقية‪ .‬واعرتفت‬ ‫ال�سلطات ب ��أن الأ��س�م��اء امل�سجلة على‬ ‫وثائق امل��رور وعلى ت�صاريح الإقامة‬ ‫الأمل��ان�ي��ة مل تكن مطابقة لتلك املدونة‬ ‫على بطاقات ال�سفر‪ ،‬مو�ضحة �أنه مل يتم‬ ‫التدقيق يف �صور الهوية على احلدود‪.‬‬ ‫وورد ا�سم ب�شار يف ق�ضية اخرى تتعلق‬ ‫ب��اغ�ت���ص��اب ف �ت��اة يف احل��ادي��ة ع�شرة‬ ‫من العمر يف مركز لإي��واء املهاجرين‬ ‫ك��ان يعي�ش فيه لكن مل يثبت تورطه‪.‬‬

‫احلكيم تفاهمات مع �أغلب القوائم واالئتالفات‬ ‫الفائزة يف االنتخابات وم��ن �ضمنها الن�صر‬ ‫والفتح ودولة القانون واحلزب الدميقراطي‬ ‫الكرد�ستاين والقرار‪ ,‬وان ت�أ�سي�س التحالف‬ ‫�سيكون مب�ساهمة جميع الراغبني بت�أ�سي�سه‬ ‫‪ .‬لقد كان ائتالف الوطنية وال ي��زال حري�صا‬ ‫على ان تكون التفاهمات مع جميع االطراف‬ ‫والكتل الفائزة لإع�لان التحالف الأك�بر دون‬ ‫ان يُ�ساق اىل اعالن الكتلة االكرب كواقع حال‪,‬‬ ‫ليلتحق به الآخرون‪ ,‬و�أن االئتالف م�ص ٌر على‬ ‫ان تكون الكتلة االكرب هي كتلة اجلميع‪ ,‬كتلة‬ ‫ال��وط��ن ال�ت��ي ت�ساهم يف اع�لان�ه��ا وانتاجها‬ ‫جميع االطياف الوطنية النزيهة واملرموقة‬ ‫‪ .‬ن�ؤكد �أخ�يرا �أن ائتالف الوطنية لن يحيد‬ ‫عن حتقيق امل�صاحلة الوطنية التي يرى انها‬ ‫امل�سار االمثل لإنقاذ البالد من االن��زالق مرة‬ ‫اخرى نحو املحا�ص�صة املقيتة‪.‬‬ ‫نص االتفاق الثالثي ص‪2‬‬

‫متحدث باسم السيد الصدر‪:‬‬

‫كل الآراء باالنتخابات �ستذوب‬ ‫بقـــرار املحكمــة االحتاديــة‬ ‫امل�شرق – ق�سم االخبار‪:‬‬ ‫�أك َد املتحدث ال�سيا�سي با�سم زعيم التيار ال�صدري ال�سيد مقتدى‬ ‫ال�صدر ان “جميع الآراء "ب�ش�أن االنتخابات" �ستذوب مبجرد‬ ‫�صدور ق��رار املحكمة االحتادية النهائي”‪ .‬وق��ال النائب عن كتلة‬ ‫االح��رار جعفر املو�سوي يف بيان “علينا ان منيز ما بني الآراء‬ ‫االداري��ة التي اتخذها جمل�س الق�ضاء االعلى‪ ،‬وما بني القرارات‬ ‫الق�ضائية التي ينتظر من املحكمة االحت��ادي��ة �صدورها‪ ،‬والتي‬ ‫�ستكون ملزمة وح�ج��ة على اجلميع”‪ .‬و�أ� �ض��اف امل��و��س��وي‪ ،‬ان‬ ‫“كانت تلك الآراء ال تتما�شى مع �آراء البع�ض فيجب ان تذوب تلك‬ ‫الآراء مبجرد �صدور ق��رار املحكمة االحتادية البات والنهائي”‪.‬‬

‫ثالثون حزبا وائتالفا تتناف�س‬ ‫للح�صول على مقاعد برملان كرد�ستان‬

‫امل�شرق – ق�سم االخبار‪:‬‬ ‫�أع��ل��نَ م �� �س ��ؤول يف امل�ف��و��ض�ي��ة ال�ع�ل�ي��ا لالنتخابات‬ ‫واال�ستفتاء يف اقليم كرد�ستان‪ ،‬ع��ن امت��ام ت�سجيل‬ ‫االح� ��زاب وال �ك �ت��ل ل�ل�م���ش��ارك��ة يف ان �ت �خ��اب��ات برملان‬ ‫كرد�ستان‪ .‬وقال مدير االعالم والعالقات يف املفو�ضية‬ ‫�شور�ش ح�سن ان يوم اخلمي�س املا�ضي كان اخر يوم‬ ‫لت�سجيل الكيانات واالح ��زاب ال�سيا�سية وامل�شاركة‬ ‫يف انتخابات برملان كرد�ستان املقررة يف ‪ 30‬من �شهر‬ ‫ايلول املقبل‪ .‬الفتا اىل ان املوعد لن ميدد‪ ،‬م�ضيفا ان‬ ‫نحو ‪ 30‬حزبا وكيانا �سيا�سيا قاموا بت�سجيل انف�سهم‬

‫للم�شاركة يف االنتخابات‪ .‬مبينا انه يف اجتماعا يوم‬ ‫االح��د املقبل �سرتفع ا�سماء ه��ذه اجلهات اىل جمل�س‬ ‫املفو�ضية بهدف اق��راره��ا‪ .‬وتابع ان��ه بعد عيد الفطر‬ ‫ويف ‪ 18‬و‪ 19‬حزيران اجلاري يتم فتح الرت�شيح اىل‬ ‫التحالفات احلزبية واذا اراد حزبان ان ي�شكال حتالفا‬ ‫فبا�ستطاعتهما حينها ان يقدما طلبا ب�ه��ذا ال�صدد‪.‬‬ ‫ويت�ألف برملان كرد�ستان من ‪ 111‬مقعدا منها ‪ 11‬مقعدا‬ ‫للمكونات القومية والدينية‪ ،‬وج��رت اوىل عمليات‬ ‫االنتخاب يف ‪ 19‬اي��ار م��ن ع��ام ‪ 1992‬وبعدها جرت‬ ‫انتخابات الدورات الالحقة يف ‪ 2005‬و‪ 2009‬و‪.2013‬‬

‫القضاء يكشف عن املؤهلني إلدارة العملية االنتخابية بدال من املفوضية‬

‫"جلنة احلقائق"تطالب ببقاء"كاكائي"ب�صفة م�ست�شار �ضمن الق�ضاة لتعاونه‬ ‫امل�شرق – ق�سم االخبار‪:‬‬ ‫يِف الوقت الذي �سارع فيه جمل�س الق�ضاء الأعلى‬ ‫بت�سلم زمام الأم��ور يف مفو�ضية االنتخابات بعد‬ ‫جتميد عملها تطبيقا لقرار جمل�س النواب باتخاذ‬ ‫الإج� � ��راءات ال�ل�ازم��ة للمحافظة ع�ل��ى �صناديق‬ ‫االق�ت�راع والأج �ه��زة والأول �ي��ات اخلا�صة بعملية‬ ‫االقرتاع‪ ،‬كانت جلنة التق�صي عن احلقائق النيابية‬ ‫ق��د �أعلنت ان الق�ضاة الت�سعة املنتدبني ملهمات‬ ‫مفو�ضية االنتخابات ب��دال عن جمل�س املفو�ضني‬ ‫احلايل �سيبا�شرون عملهم غدا االحد‪ .‬مطالبة ببقاء‬ ‫�سعيد كاكائي ب�صفة م�ست�شار �ضمن الق�ضاة لإدارة‬ ‫عمل املفو�ضية‪ ،‬يف حني اك��دت اللجنة القانونية‬ ‫الربملانية �أن بيان جمل�س الق�ضاء الأع �ل��ى‪ ،‬هي‬ ‫ر��س��ال��ة مهمة لـ"تطمني" ال�شعب ال �ع��راق��ي‪ .‬فقد‬ ‫ك�شف جمل�س الق�ضاء الأعلى يف العراق �أن جلنة‬ ‫مت تكليفها م ��ؤخ��را‪ ،‬ب��د�أت داخ��ل مبنى مفو�ضية‬ ‫االنتخابات يف بغداد بتنفيذ الإجراءات التي تق�ضي‬ ‫ب ��إع��ادة ال�ف��رز وال�ع��د ال�ي��دوي لنتائج االنتخابات‬ ‫التي ج��رت م��ؤخ��را‪ .‬وق��ال املتحدث با�سم جمل�س‬ ‫الق�ضاء عبد ال�ستار بريقدار �إن “اللجنة امل�شكلة من‬

‫رئي�س جهاز االدعاء العام ورئي�س هيئة الإ�شراف‬ ‫الق�ضائي و�أحد ال�سادة امل�شرفني الق�ضائيني انتقلت‬ ‫�إىل مبنى مفو�ضية االنتخابات تنفيذا لأمر ال�سيد‬ ‫رئي�س جمل�س الق�ضاء الأعلى”‪ .‬و�أ�ضاف بريقدار‬

‫�أن اللجنة ب��د�أت بالإجراءات املوكلة �إليها بتهيئة‬ ‫امل�ستلزمات اللوج�ستية لقيام ال���س��ادة الق�ضاة‬ ‫بالأعمال املناطة بهم مبوجب قانون التعديل الثالث‬ ‫لقانون االنتخابات‪ .‬من جانبها ك�شفت جلنة التق�صي‬

‫ع��ن احل�ق��ائ��ق النيابية ع��ن م��وع��د ت�سلم الق�ضاة‬ ‫الت�سعة املنتدبني ملهمات مفو�ضية االنتخابات بدال‬ ‫عن جمل�س املفو�ضني احلايل‪ ،‬يف حني طالبت ببقاء‬ ‫�سعيد كاكائي ب�صفة م�ست�شار �ضمن الق�ضاة لإدارة‬ ‫عمل املفو�ضية‪ .‬وق��ال رئي�س اللجنة ع��ادل نوري‬ ‫�إن “مبا�شرة عمل الق�ضاة الت�سعة بدال عن جمل�س‬ ‫املفو�ضني يف مفو�ضية االنتخابات �سيبد�أ يوم غدٍ‬ ‫الأحد”‪ .‬مطالبا “ببقاء �سعيد كاكائي ب�صفة م�ست�شار‬ ‫�ضمن الق�ضاة لال�ستفادة من خرباته املهنية يف‬ ‫عمل املفو�ضية و�إدارة امللف االنتخابي”‪ .‬م�ضيفا‬ ‫ان “�سعيد كاكائي تعاون مع جلنة احلقائق بك�شف‬ ‫تزوير جمل�س املفو�ضني لنتائج االنتخابات”‪ .‬مبينا‬ ‫�إن “�أمر القب�ض لن ي�شمل كاكائي و�سيكاف�أ على ما‬ ‫قدمه خالل فرتة عمله يف جمل�س املفو�ضني”‪ .‬على‬ ‫ال�صعيد نف�سه ك�شفت اللجنة القانونية الربملانية‬ ‫عن الق�ضاة امل�ؤهلني لإدارة العملية االنتخابية بد ًال‬ ‫عن مفو�ضية االنتخابات و�أع�ضائها‪ ،‬يف حني �أكدت‬ ‫�أن بيان جمل�س الق�ضاء الأعلى‪ ،‬هي ر�سالة مهمة‬ ‫لـ"تطمني" ال�شعب العراقي‪ .‬وق��ال مقرر اللجنة‬ ‫زانا �سعيد �إن "بيان جمل�س الق�ضاء الأعلى‪ ،‬ر�سالة‬

‫مهمة اىل ال�شعب العراقي لتطمينه‪ ،‬و�إىل املفو�ضية‬ ‫لأخذ الأمر بجدية‪ ،‬وكذلك �إىل الأطراف ال�سيا�سية‬ ‫حتى تتعامل ب�شكل حمرتم مع ال�سلطة الق�ضائية"‪.‬‬ ‫م�ضيفا �أن "قرار جمل�س الق�ضاء الأعلى مهم وال يقل‬ ‫�أهمية عن القانون ال��ذي �شرعه جمل�س النواب"‪،‬‬ ‫الف�ت� ًا �إىل �أن "الق�ضاء �سيقوم باختيار الق�ضاة‬ ‫الذين لهم خربة يف الإدارة‪ ،‬فهذه العملية �إدارية‪،‬‬ ‫ور�ؤ�ساء حماكم اال�ستئناف قد يكونون هم امل�ؤهلني‬ ‫لهذه املهمة"‪ .‬و�أ� �ش��ار �إىل �أن "ال�شعب العراقي‬ ‫ينتظر العمل اجلبار واملهم لل�سلطة الق�ضائية خالل‬ ‫الأيام املقبلة"‪.‬يذكر ان جمل�س الق�ضاء الأعلى قرر‬ ‫ايقاف عمل الهيئة الق�ضائية لالنتخابات املخت�صة‬ ‫بالنظر يف الطعون املقدمة على نتائج العد والفرز‬ ‫االل �ك�تروين حل�ين ح�سم اج� ��راءات ال�ع��د والفرز‬ ‫ال�ي��دوي وتقدمي الطعون اجل��دي��دة بخ�صو�صها‪.‬‬ ‫وم�ن��ع جمل�س الق�ضاء ال�سماح لأي م���ش��ارك يف‬ ‫االنتخابات �أو �أي �شخ�ص له �صلة بذلك من احل�ضور‬ ‫اىل جمل�س الق�ضاء او مفو�ضية االنتخابات او‬ ‫االت�صال ب�أي قا�ض معني بهذا املو�ضوع بدءا من‬ ‫رئي�س جمل�س الق�ضاء وبقية الق�ضاة املعنيني‪.‬‬

4066 AlmashriqNews  

AlmashriqNews

4066 AlmashriqNews  

AlmashriqNews

Advertisement