Page 1

‫العنوان‪ :‬شارع املغرب ‪ -‬بغداد‬ ‫محلة (‪ ،)304‬زقاق (‪ ، )8‬شارع (‪)11‬‬ ‫هاتف التحرير‪07901342845 :‬‬ ‫‪E-mail: almashriq_co@yahoo.com‬‬

‫أخيرة‬

‫الأحد املوافق ‪ 8‬من ني�سان ‪ 2018‬العدد ‪ - 4019‬ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬

‫‪Chairman of Administration Council‬‬ ‫‪Dr. Gandhi Muhammad Abdulkareem‬‬

‫طبعت مبطابع �شركة جمموعة امل�شرق للطباعة‬

‫رقم االيداع يف دار الكتب والوثائق ببغداد (‪ )791‬ل�سنة ‪2004‬‬

‫‪Sunday 8 April, 2018 - No. 4019 Year 15‬‬

‫يومي��ة عراقي��ة دولي��ة م�ستقلة ت�صدر ع��ن م�ؤ�س�سة امل�ش��رق لال�ستثم��ارات االعالمي��ة والثقافية‬

‫الآراء والأفكار املن�شورة ال تعرب بال�ضرورة عن ر�أي اجلريدة بل تعرب عن وجهات نظر ا�صحابها‬

‫مؤشرات‬

‫�إىل ال�سادة املعلنني‬ ‫دوائر الدولة وال�شركات‬ ‫واملكاتب الإعالمية كافة‬

‫عودة التالعب ب�أ�سعار‬ ‫ونوعيات الأدوية!‬ ‫جهاد زاير‬

‫م‪ /‬اعتماد عنوان‬

‫ال ُنريد �أن يُن�سى مو�ضوع الأدوية وجتارة الأدوية وم�شكالت‬ ‫ال�صيادلة التي انبثقت قبل ف�ترة وج��رى تفلي�ش قيادة نقابة‬ ‫ال�صيادلة ب�سبب ف�ساد يف تعامالت قياداتها يف جتارة الأدوية‬ ‫وخا�صة ن�شر �أع ��داد كبرية م��ن ال�صيدليات وم��ذاخ��ر جتارة‬ ‫الأدوية بدون �أن حت�صل على رخ�ص �أ�صولية وبدون �أن يكون‬ ‫جتارها �أع�ضاء يف نقابة ال�صيادلة و�أن يح�صلوا على �شهادات‬ ‫اخت�صا�صية بال�صيدلة ت�سمح لهم باملتاجرة بالأدوية و�إدارة‬ ‫ال�صيدليات �أو مذاخر الأدوية!‬ ‫ويبدو �أن املو�ضوع بد�أ بالإهمال ومل يلم�س املواطن الذي كان‬ ‫ي�شكو من ارتفاع غري طبيعي ب�أ�سعار الأدوي��ة �إىل جانب بيع‬ ‫الأدوي��ة املغ�شو�شة وامل��زورة برغم �أنها من املنتجات املتعلقة‬ ‫بحياة النا�س ناهيك عن �أن بع�ضها مركب من م��واد ال ميكن‬ ‫�أن يكون �إال م�ضرا ب�صحة املري�ض �إىل جانب الأ�سعار العالية‬ ‫التي يباع بها هذا الدواء برغم �أنه مغ�شو�ش ومهرب من بلدان‬ ‫ا�شتهرت بت�صنيع الأدوية املغ�شو�شة واملتاجرة بها!‬ ‫املهم �أننا مل�سنا يف الفرتة الأخرية بع�ض الإجراءات الرتقيعية‬ ‫التي اتخذتها نقابة ال�صيادلة ووزارة ال�صحة وجرى توزيع‬ ‫وجبة من الأدوية امل�ستوردة من منا�شئ مقبولة �إىل حد ما ولكن‬ ‫مع رفع �أ�سعارها بدون مربر خا�صة و�أنها من الأدوية اخلا�صة‬ ‫مبعاجلة �أمرا�ض القلب والدم وكذلك �أمرا�ض ال�سكر التي تباع‬ ‫ب�أ�سعار خيالية وفقا لت�سعرية نقابة ال�صيادلة اجلديدة!‬ ‫بع�ض �أدوي��ة القلب اختفت ثم عادت جمددا مع �إ�ضافة �أ�سعار‬ ‫�إ�ضافية عليها بدون مربر كما �أن بع�ض �أدوية ال�سكر اختفت من‬ ‫منا�شئ معينة كانت مقبولة لدى املر�ضى الذين يف�ضلونها بعد‬ ‫جتربتها �إال �أن اختفاءها هذه املرة مل يدلل على �أنها ميكن �أن‬ ‫تعاود الظهور يف ال�صيدليات!‬ ‫الأمر الأكرث �أهمية �أن الأدوية امل�صنعة يف م�صانع �شركة �أدوية‬ ‫�سامراء والتي يثق بها املواطن �إىل حد كبري عاد ال�صيادلة �إىل‬ ‫التالعب ب�أ�سعارها وبتوزيعها بطريقة غري مقبولة خا�صة و�أن‬ ‫�أ�سعارها معقولة جدا وهي يف م�صلحة املواطن‪.‬‬

‫ت�صميم طائرة تخرتق جدار ال�صوت من دون �ضجيج‬ ‫َت �ن��وي «ن��ا� �س��ا» خ��رق ج ��دار ال�صوت‬ ‫ب �ط��راز ج��دي��د م��ن ط��ائ��رات �ه��ا «�أك�س‬ ‫بالينز» من دون �إحداث �صوت‪ .‬وو ّقعت‬ ‫وكالة الف�ضاء الأمريكية عقدًا بقيمة‬ ‫‪ 247,5‬مليون دوالر مع لوكهيد مارتن‬ ‫لت�صميم الطائرة و�صنعها واختبارها‪،‬‬ ‫على �أن تكون جاهزة للإقالع يف العام‬ ‫‪ ،2021‬ح�سب "فران�س بر�س"‪ .‬ويف‬ ‫ح��ال �سارت الأم��ور على ما ي��رام‪ ،‬لن‬

‫ي�صدر عن الطائرة حني تخرتق جدار‬ ‫ال���ص��وت ��س��وى �ضجيج ب�سيط جدًا‬ ‫ال يتعدى ال�صوت الناجم عن �إغالق‬ ‫باب �سيارة‪ .‬و�سيكون ذلك على ارتفاع‬ ‫‪� 26‬أل� ًف��ا و‪ 800‬م�تر وب�سرعة ‪1560‬‬ ‫كيلوم ً‬ ‫رتا يف ال�ساعة‪ .‬وتنوي الوكالة‪،‬‬ ‫اع �ت �ب��ا ًرا م��ن ال �ع��ام ‪ ،2022‬التحليق‬ ‫بالطائرة فوق عدد من املدن الأمريكية‪،‬‬ ‫بهدف جمع املعلومات و�آراء ال�سكان‪.‬‬

‫�آيل الرتـــــــر‬ ‫حت�ضــر العــر�ض الأول‬ ‫لفيلم (بلوكريز) الكوميدي‬

‫حَ ْل َبة ال�سومو‬ ‫حمظورة على الن�ساء‬ ‫ع�ت��ذ َر رئي�س احت��اد م�صارعة ال�سومو يف اليابان بعد منع‬ ‫م�سعفات من دخول حلبة امل�صارعة لإ�سعاف �أحد امل�س�ؤولني‬ ‫يف املجل�س املحلي ملدينة م �ي��زور‪� ،‬شمال غربي اليابان‪.‬‬ ‫وا�ستخدم املحكمون مكربات ال�صوت لإب�لاغ الن�ساء‬ ‫مب�غ��ادرة احللبة على الفور نظرا لأن الطقو�س‬ ‫املقد�سة لتلك امل�صارعة ال�شعبية يف البالد‬ ‫تعترب املر�أة غري نظيفة‪ .‬وتعود جذور‬ ‫ال�سومو �إىل ديانة ال�شنتو‪ ،‬وهي‬ ‫من �أق��دم الديانات يف اليابان‪.‬‬

‫�شاركت املمثلة الأمريكية �آيل الرتر يف اجلزء الثاين من الفيلم‬ ‫ِ‬ ‫ال�شهري "اوب�سيد" مع فريق عمل اجلزء الأول على ر�أ�سهم‬ ‫النجمة ال�سمراء "بيون�سي نولز" واملمثل "�أدري�س �ألبا"‪.‬‬ ‫حيث ن�شرت م�صادر �صحفية �أن بيون�سيه �ست�ؤدي دور‬ ‫زوجة املدير الذي �سيج�سده �ألبا‪ ،‬بينما الرتر من املقرر‬ ‫�أن ت ��ؤدي دور فتاة تعمل حتت �إدارة ال��زوج وحتبه‬ ‫�إىل ح��د اجل �ن��ون‪ .‬م��ن ج��ان��ب اخ��ر �شاركت عار�ضة‬ ‫الأزي ��اء واملمثلة الأمريكية �آيل الرت��ر يف العر�ض‬ ‫الأول للفيلم الكوميدي "بلوكريز" يف �صالة م�سرح‬ ‫ريجين�سي يف لو�س اجنلو�س يف الواليات املتحدة‪.‬‬

‫(م�سرت بن) يعود �إىل �شا�شات ال�سينما‬ ‫يَعود املم ّثل الربيطاين روان �أتكين�سون‬ ‫ا ّل � ��ذي ا� �ش �ت �ه��ر ب� ��دور م�ي���س�تر ب ��ن �إىل‬ ‫��ش��ا��ش��ات ال���س�ي�ن�م��ا ب� ��دور اجلا�سو�س‬ ‫جوين �إنغلي�ش‪ ،‬وفق ًا ملوقع االنديبندنت‬ ‫الربيطاين‪ .‬وانت�شر املقطع الدعائي لفيلم‬ ‫“جوين �إنغلي�ش ‪� "3‬أخري ًا على الإنرتنت‬ ‫وه��و اجل ��زء ال�ث��ال��ث م��ن �سل�سلة �أف�لام‬ ‫الكوميديا ج��وين �إنغلي�ش‪ ،‬حيث يعود‬ ‫روان �أتكين�سون كجا�سو�س حمبوب‬ ‫ك�ث�ير ًا‪ .‬وتبني منذ �أن ر�أي �ن��اه يف امل ّرة‬ ‫الأخ�يرة �أ ّن��ه �أ�صبح �أ�ستاذ ًا يف مدر�سة‬ ‫ي�سعى ب�شدة للذهاب يف مهمة جديدة‪.‬‬ ‫وحل�سن ّ‬ ‫حظه‪ ،‬تقع الكارثة عند الك�شف‬ ‫عن هويّات اجلوا�سي�س الربيطانيني‪� ،‬أمّا‬ ‫ال ّرجل الوحيد ا ّلذي مل يت�أثر فهو بطلنا‬ ‫�إنغلي�ش‪ .‬ونرى يف املقطع الدّعائي للفيلم‬ ‫بع�ض ال ّتحدّيات ا ّلتي �سيواجهها مثل‬ ‫الواقع االفرتا�ضي‪ ،‬وراكبي الدراجات‬ ‫الفرن�سيني‪ ،‬والأح��ذي��ة املغناطي�سية‪.‬‬

‫�إوزة تثري ذعر جنود اجلي�ش الأمريكي‬ ‫ر� �ص � َد ��ش��ري��ط م���ص��ور ان�ت���ش��ر عرب‬ ‫و�سائل التوا�صل االجتماعي حلظة‬ ‫هجوم �إوزة على جمموعة جنود من‬ ‫اجلي�ش الأمريكي‪ ،‬ما �أدى �إىل حالة‬ ‫خوف وه��روب بني اجلنود‪ .‬و�أظهر‬ ‫الفيديو مهاجمة الإوزة �أحد اجلنود‬ ‫الذي كان يف مقدمة املجموعة‪ ،‬الأمر‬ ‫الذي �أدى �إىل فرار اجلندي‪ ،‬وبعدها‬ ‫دخلت الإوزة يف حالة ت�أهب للهجوم‬ ‫على جندي �آخر‪ ،‬حيث �أخذت بالنظر‬ ‫ع �ل��ى امل �ج �م��وع��ة لتنتقي �ضحيتها‬ ‫ال �ت��ال �ي��ة‪ ،‬يف ال ��وق ��ت ال� ��ذي ح ��اول‬ ‫اجل �ن��ود ت�ف��ادي�ه��ا واالب �ت �ع��اد عنها‪.‬‬

‫ويف ح��ال ال�ن�ج��اح ف�ع�ًل�اً يف ت�صميم‬ ‫ط��ائ��رة ال ت���س�ب��ب دو ًي� ��ا ح�ي�ن جتتاز‬ ‫�سرعة ال�صوت‪� ،‬سيكون قطاع الطريان‬ ‫ال �ت �ج��اري �أم� ��ام ع �ه��د ج��دي��د يف نقل‬ ‫الركاب والب�ضاعة‪ .‬و�إىل جانب وكالة‬ ‫التو�صل‬ ‫نا�سا‪ ،‬حت��اول �شركات ع��دة‬ ‫ّ‬ ‫ل�ت���ص�م�ي��م ط ��ائ ��رات جت ��اري ��ة جتتاز‬ ‫�سرعة ال�صوت ب�صمت‪ ،‬مثل «فريجن‬ ‫غاالكتيك» و«�سبايك �أيرو�سباي�س"‪.‬‬

‫نرجو اعتماد الربيد االلكرتوين اجلديد يف حالة ن�شر‬ ‫اعالناتكم يف جريدتنا ومرا�سلتنا على العنوان التايل ح�صرا‪.‬‬

‫‪07706592736‬‬ ‫‪07706949605‬‬

‫‪aalan.almashraq@yahoo.com‬‬

‫�إعــــالن‬

‫ُ‬ ‫تعلن منظمة (الديار العامرة للإغاثة‬ ‫والتنمية) عن حاجتها �إىل مراقبني‬ ‫يف مراكز االق�تراع االنتخابية ملدة‬ ‫ي��وم واح��د فقط مقابل �أج��ر مادي‬ ‫جمز‪ .‬علم ًا �أنه ال ي�شرتط يف املراقب‬ ‫ٍ‬ ‫�أن يكون ذا حت�صيل درا�سي متقدم‬ ‫�أو حا�ص ًال على �شهادة‪ ،‬على �أن يكون‬ ‫من �ساكني حمافظة (بغداد )‪.‬‬ ‫لال�ستف�سار االت�صال بالأرقام‬ ‫‪07712131678‬‬ ‫‪07800162895‬‬

‫يا�س مليون جنيه تقا�ضت‬ ‫مني‬ ‫�ص‬ ‫رب‬ ‫ي‬ ‫م‬ ‫ق‬ ‫ا‬ ‫ب‬ ‫ل‬ ‫ف‬ ‫خ‬ ‫ر‬ ‫امز جالل‬

‫اعتا َد الفنان امل�‬ ‫صر‬ ‫ي‬ ‫را‬ ‫مز‬ ‫ج‬ ‫ال‬ ‫ل‬ ‫على الظهور بربا‬ ‫�أع �وام ما�ضية‪،‬‬ ‫ور‬ ‫غ‬ ‫�‬ ‫�م‬ ‫ك‬ ‫ل‬ ‫مج املقالب منذ ‪7‬‬ ‫ما‬ ‫تث‬ ‫ري‬ ‫ه هذه الربامج‬ ‫للبع�ض �إال �أن‬ ‫جنا‬ ‫ح‬ ‫ها‬ ‫ا‬ ‫من بلبلة وا�ستياء‬ ‫مل‬ ‫�‬ ‫�‬ ‫ؤ‬ ‫ك‬ ‫�‬ ‫�د‬ ‫ي‬ ‫بها‪.‬‬ ‫جعل القائمني‬ ‫رام��ز ج�لال يقدم‬ ‫بر‬ ‫نا‬ ‫عليها ي�ستمرون‬ ‫جمه‬ ‫ه‬ ‫�‬ ‫ذا‬ ‫ا�سم‬ ‫العام يف ر‬ ‫م��ؤق�ت ل��ه بعنوا‬ ‫ن‬ ‫«‬ ‫را‬ ‫و�سيا‪ ،‬ومت اختيار‬ ‫م‬ ‫�‬ ‫�ز‬ ‫حت‬ ‫�‬ ‫ت‬ ‫ا‬ ‫معه ع �‬ ‫ل�ث�ل�ج»‪ ،‬وم �‬ ‫دد م�ن النجمات و‬ ‫م‬ ‫�‬ ‫ن امل�ق�رر �أن تظهر‬ ‫ن‬ ‫بي‬ ‫نه‬ ‫ن‬ ‫�ش‬ ‫يا�سم‬ ‫ريين عبد ا‬ ‫ني ��ص�بري‪ .‬وذك��ر‬ ‫ع‬ ‫�‬ ‫ل�وه��اب والفنانة‬ ‫دد‬ ‫م‬ ‫�‬ ‫ن‬ ‫ا‬ ‫مل‬ ‫�‬ ‫�‬ ‫�‬ ‫ص‬ ‫�‬ ‫�ا‬ ‫الظهور‬ ‫در �أن يا�‬ ‫بالربنامج مقابل‬ ‫‪0‬‬ ‫سمني واف�ق�ت على‬ ‫‪6‬‬ ‫�‬ ‫أ‬ ‫ل‬ ‫�‬ ‫ف‬ ‫د‬ ‫و‬ ‫الر‬ ‫�أي ما‬ ‫م�صري‪ .‬ما مت ك‬ ‫�ش‬ ‫فه‬ ‫حت‬ ‫ى‬ ‫ا‬ ‫يقابل مليون جنيه‬ ‫ل‬ ‫آ‬ ‫ن‬ ‫ع‬ ‫ن فكرة الربنامج‬ ‫الثلج لعدد من ال‬ ‫فن‬ ‫ان‬ ‫ني‬ ‫و‬ ‫ه‬ ‫�أن رامز يظهر يف‬ ‫�‬ ‫و‬ ‫ير‬ ‫تدي زي دب قطب‬ ‫ي‪ ،‬ويثري الفزع‪.‬‬


‫الأحد املوافق ‪ 8‬من ني�سان ‪ 2018‬العدد ‪ 4019‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬ ‫‪Sunday ,8 April. 2018 No. 4019 Year 15‬‬

‫ا�شرتى �صورة بـ‪ 10‬دوالرات فاكت�شف �أن ثمنها ‪ 2.81‬مليون دوالر‬ ‫َ‬ ‫حقق جامع تحُ ٍف ربح ًا هائ ًال عندما‬ ‫عرف �أن �إحدى ال�صور الفوتوغرافية‬ ‫التي اختارها للت�سوق الإلكرتوين ودفع‬ ‫نظريها ‪ 7‬جنيهات �إ�سرتلينية ما يعادل‬ ‫‪ 9.84‬دوالر �أمريكي)‪ -‬هي �صورة‬ ‫�أ�صلية لل�ص القرن الـ‪ 19‬الأمريكي‬ ‫ال�سمعة جي�سي جيم�س‪ ،‬وت�صل‬ ‫�سيئ ُ‬ ‫قيمتها �إىل ‪ 2‬مليون جنيه �إ�سرتليني‬ ‫(ما يعادل ‪ 2.81‬مليون دوالر‬ ‫�أمريكي)‪ .‬وبح�سب ما نقلته �صحيفة‬ ‫"تيلغراف" الربيطانية‪ ،‬ا�شرتى‬ ‫جا�سنت وايتنغ‪ 45( ،‬عام ًا)‪ ،‬ال�صورة‬ ‫يف يوليو‪/‬متوز ‪ .2017‬وعلى الفور‪،‬‬ ‫ا�ستعان بخبري الت�صوير الفوتوغرايف‬ ‫للقرن الـ‪ ،19‬بوالية كاليفورنيا‪ ،‬ويل‬ ‫دونيواي‪ .‬وكان جا�سنت منده�ش ًا‬ ‫عندما �أكد اخلرباء �أن ال�صورة التي‬ ‫بحوزته لل�ص التاريخي ال�شهري‬ ‫جي�سي جيم�س‪ ،‬قد يقدّر �سعرها مبئات‬ ‫الآالف‪ .‬وقال جا�سنت‪ ،‬وهو �أعزب من‬

‫(الغرية) تدفع ّ‬ ‫م�سنة‬ ‫لقطع �أذن زوجها‬

‫ثعبان يخنق «�ساحر �أفاع»‬ ‫خالل عر�ض مبا�شر‬

‫بلدة �سبالدينج الإنكليزية‪� ،‬إن “كل‬ ‫�شيء ممكن على موقع ‪eBay‬؛ لذلك‬ ‫ا�ستمررت يف �شراء ال�صورة الغريبة‬ ‫ببع�ض املقاي�ضات‪ ،‬مثل الآخرين الذين‬ ‫ي�شرتون تذكرة يان�صيب"‪ .‬و�أ�ضاف‪:‬‬ ‫“لقد الحظت ال�صورة املعرو�ضة‬ ‫للبيع‪ ،‬وكانت مببلغ ‪ 10‬دوالرات‪.‬‬ ‫مبظهر �ضبابي على‬ ‫وكانت تبدو‬ ‫ٍ‬ ‫املوقع‪� ،‬إال �أنني عندما قمت ب�شرائها‬ ‫كانت �أو�ضح بكثري"‪ .‬وتابع‪“ :‬ف ّكرت‬ ‫يف نف�سي قائ ًال‪ :‬عجب ًا! رمبا تكون‬ ‫هذه �صورة حقيقية! فقد كنت مهوو�س ًا‬ ‫بالأمريكيني اخلارجني عن القانون‬ ‫ل�سنوات‪ ،‬وقر�أت الكثري من الكتب‬ ‫ودر�ست وجوههم"‪ .‬وقال‪“ :‬كانت‬ ‫هذه ال�صورة مطابقة لإحدى ال�صور‬ ‫يف كتابي‪ ،‬فيما عدا �أنها كانت بطولها‬ ‫الكامل‪ .‬وقال جميع �أ�صدقائي �إنها‬ ‫ال�صورة نف�سها‪� ،‬إال �أنني كنت �أعرف‬ ‫�أنني يف حاجة للتوا�صل مع خرباء"‪.‬‬

‫و�أ�ضاف‪“ :‬مل �أكن �أجر�ؤ على اعتقاد‬ ‫�أنهم �سيقولون يل �إن ال�صورة �أ�صلية‪،‬‬ ‫وتبلغ قيمتها ‪ 2‬مليون جنيه �إ�سرتليني‬ ‫على الأقل (ما يعادل ‪ 2.81‬مليون‬ ‫دوالر �أمريكي)"‪ .‬وقد �أ ّكد اخلبري‬ ‫دونيواي �أن ال�صورة �أ�صلية وهي‬ ‫ل�سارق البنوك جي�سي‪ ،‬وقد ال ُت ِقطت‬ ‫عندما كان ذاك اخلارج على القانون‬ ‫ذو الوجه الطفويل‪ ،‬يف الـ‪ 14‬من عمره‬ ‫فقط‪ .‬وقال تقريره �إن “ال�صورة قد‬ ‫ال ُتقطت يف عام ‪ ،1861‬وظ ّلت �سليمة‬ ‫طوال هذه الفرتة"‪ .‬و�أ�ضاف التقرير‪:‬‬ ‫قورنت ال�صورة ب�أكرث ال�صور‬ ‫“عندما ِ‬ ‫امل�ستخدمة‪ ،‬اعتقدت �أنها قد ال ُتقطت يف‬ ‫اليوم نف�سه من ِقبل املُ�صوِّ ر نف�سه"‪.‬‬ ‫وا�ضح جد ًا بالنظر‬ ‫وتابع‪�“ :‬إن الأمر‬ ‫ٌ‬ ‫َّ‬ ‫�إىل الوجه‪ ،‬و َق�صة ال�شعر‪ ،‬وال�سرتة‪،‬‬ ‫والقمي�ص‪ ،‬ورابطة العنق التي كانت‬ ‫الرابطة نف�سها يف �صورته بعُمر الـ‪.14‬‬ ‫�إنها واحدة من الن�سخ الأ�صلية"‪.‬‬

‫جل َد رجل زوجته ‪ 100‬جلدة‪ ،‬كعقوبة على ارتكابها تهمة الزنا‪ ،‬قبل‬ ‫انهيارها �أمام االهايل‪ ،‬الذين اعتدوا عليها ج�سديا‪ .‬كانت ال�سيدة املرعوبة‪،‬‬ ‫ربطت من يدها بحبل ب�شجرة‪ ،‬حيث كانت ت�صرخ من االمل خالل جلدها‬ ‫باحلزام من قبل زوجها‪ ،‬يف �شمايل الهند‪ .‬ووقف جمموعة من ال�صبيان‬ ‫والرجال يف دائرة‪ ،‬حول ال�سيدة املجلودة‪ ،‬ي�شاهدوها وهي تفقد الوعي‬ ‫من �شدة ال�ضرب الذي تعر�ضت له من زوجها‪ ،‬بوالية �أوتار برادي�ش‬ ‫الهندية باالم�س‪ .‬لكن حمنتها مل تنته عند هذا احلد مع وجود تقارير تدعي‬ ‫�أن بع�ض القرويني اعتدوا عليها وحاولوا اغت�صابها‪ ،‬عندما ا�ستعادت‬ ‫حوا�سها‪ ،‬حذروها من �إخبار ال�شرطة قبل هروبهم‪ .‬وبح�سب �صحيفة‬ ‫"ديلي ميل"‪ ،‬مت تنفيذ العقاب الوح�شي بعد �أن وجدت حمكمة الكنجر‬ ‫الزوجة مذنبة بعد هربها مع �صديقها وترك زوجها‪.‬‬

‫صورة من األرشيف‬

‫الثور | ‪| 5/21 - 4 /21‬‬ ‫مهني��� ًا‪ :‬داف��� ْع عن خطط���ك وام�ض �إىل الأم���ام‪� ،‬أو حاول تكيي���ف �أفكارك‬ ‫بحي���ث تتما�شى مع الظروف احلالية‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬ال تكن قا�سي ًا مع ال�شريك‬ ‫فغايت���ه تبقى راحت���ك و�سعادت���ك‪ ،‬واندفاعه يك���ون ال�سب���ب يف ارتكابه‬ ‫الأخطاء‪.‬‬ ‫الجوزاء | ‪| 6/21 - 5 /22‬‬ ‫مهني��� ًا‪َ :‬تتلق���ى عر�ض��� ًا مهم ًا لتويل من�ص���ب مميز انتظرت���ه طوي ًال‪ ،‬فال‬ ‫ت�ت�ردد يف ت�سلم املهمة ف�أنت متتلك القدرة عل���ى ذلك‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬ال حتمّل‬ ‫ال�شريك م�س�ؤولية كل الأخطاء القدمية‪ ،‬وحاول �أن تتخطى ذلك برحابة‬ ‫�صدر وب�ساطة‪.‬‬ ‫السرطان | ‪| 7/22 - 6/22‬‬ ‫مهني��� ًا‪ :‬ال َتت�س ّرع يف احلكم على الآخري���ن �إذا مل تكن مت�أكد ًا‪ ،‬فقد جتد‬ ‫نف�سك يف مواجهة مع ال�شخ�ص غري املعني باملواجهة‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬ال�صرب‬ ‫هو من �أبرز �صفاتك‪ ،‬وهذا يجعلك �أكرث قرب ًا من النا�س ومثا ًال يحتذى‬ ‫يف هذا املجال‪.‬‬ ‫األسد | ‪| 8/22 - 7/23‬‬ ‫مهني��� ًا‪َ :‬تن�شط كثري ًا على م�ستوى االت�ص���االت وتبادل املعلومات‪ ،‬وقد‬ ‫تق���وم بعمل م�شرتك ومثمر مع �أحد الزم�ل�اء‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬ي�سعدك ال�شريك‬ ‫باقرتاحاته اجليدة‪ ،‬فتطمئن وي�ساعدك على تخطي العقبات التي كنت‬ ‫تخ�شى جم ّرد ذكرها‪.‬‬

‫العقرب | ‪| 11/22 - 10/23‬‬ ‫مهني��� ًا‪َ :‬يطلب �إليك هذا اليوم االنتباه �إىل الزمالء واالبتعاد عن الآالت‬ ‫احل���ادّة وعدم �إهمال و�ضع �أحد املق ّربني‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬ينق�صك التوازن يف‬ ‫املخططات التي تعدّها لزواج �أو لإر�ساء قواعد عالقة طويلة الأمد‪.‬‬ ‫القوس | ‪| 12/22 - 11/23‬‬ ‫مهني��� ًا‪َ :‬ينتابك اخلوف نتيجة �أمور مبهم���ة تواجهك‪ ،‬وعليك �أن تعرف‬ ‫�أن���ك تتمتع بال�سلط���ة الكافية لإح���داث التغيريات‪ .‬عاطفي��� ًا‪ :‬ت�ستقطب‬ ‫الت�أيي���د م���ن الأ�صدق���اء‪ ،‬وخ�صو�ص��� ًا جله���ة املب���ادرة �إىل حتديد نوع‬ ‫العالقة بال�شريك‪ ،‬وهذا ما يو�ضح الأمور �أكرث‪.‬‬ ‫الجدي | ‪| 1/19 - 12/23‬‬ ‫مهني��� ًا‪َ :‬تط���ورات ايجابية على ال�صعيد املهني‪ ،‬وك���ن على ا�ستعداد تام‬ ‫ملرحل���ة م�شرقة‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬لن يجديك اقن���اع ال�شريك بوجهة نظرك نفع ًا‪،‬‬ ‫رمبا تكون خمطئ ًا وتدفع ثمن ا�ستخفافك به‪.‬‬ ‫| ‪| 2/18 - 1/20‬‬ ‫الدلو‬ ‫ُ‬ ‫الظروف ت�ساع���دك على حتدي���د خياراتك امل�ستقبلي���ة‪ ،‬فحاول‬ ‫مهني��� ًا‪:‬‬ ‫ا�ستغالل عامل الوقت لال�ستفادة قدر امل�ستطاع‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬غرية ال�شريك‬ ‫غري مربّرة‪ ،‬فم���ا عليك �سوى تو�ضيح بع�ض النقاط التي ت�سبب غريته‬ ‫لو�ضع حد لذلك‪.‬‬ ‫الحوت | ‪| 3/19 - 2/19‬‬ ‫مهني��� ًا‪�َ :‬شخ�ص مه���م ونافذ يخ ّفف عن���ك �أعباء كث�ي�رة‪ ،‬ويجعلك حتتل‬ ‫�أف�ض���ل املرات���ب يف جمال���ك املهن���ي‪ .‬عاطفي���ا‪ :‬تتب ّنى مواق���ف ال�شريك‬ ‫املنطقي���ة وجتدها واقعية‪ ،‬وهذا ما يتيح لك ف�سحة من النقا�ش املجدي‬ ‫معه‪.‬‬

‫كلمات متقاطعة‬

‫ألغاز‪...‬‬

‫• * ن�سبة �إىل ماذا �سمي الفنان دافن�شي بهذا اال�سم؟‬ ‫• * �أين يجري نهر �أم الربيع؟‬ ‫• * ما العا�صمة العربية التي يطلق عليها "الفيحاء"؟‬

‫من أقوال المشاهير‬

‫(احلياة من دون ابتالء ال ت�ستحق العي�ش)‬

‫احلل ا�سفل ال�صفحة‬

‫هل تعلم‬

‫• الرجل الناجح هو الذي يك�سب ما ًال �أكرث مما ت�ستطيع �أن تنفق‬ ‫زوجته‪.‬‬ ‫• املر�أة كوكب ي�ستنري به الرجل‪ ،‬ومن غريها يبيت الرجل يف الظالم‪.‬‬ ‫• املر�أة تكتم احلب �أربعني عاما وال تكتم البُغ�ض يوم ًا‪.‬‬

‫• اجلواب‪ - :‬ن�سبة �إىل بلدة دافن�شي الإيطالية‪.‬‬ ‫• اجلواب‪ - :‬يف اململكة املغربية‪.‬‬ ‫• اجلواب‪ - :‬دم�شق‪.‬‬

‫الحمل | ‪| 4/20 - 3 /20‬‬ ‫مهني��� ًا‪ :‬داف ْع عن �إجنازات���ك وال تتهاون بها‪ ،‬فاجلميع يح���اول �أن يدفعك‬ ‫�إىل مواجه���ة قرارات �صعبة‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬يثري ه���ذا اليوم امل�شاعر ويُك�سبك‬ ‫هالة كبرية وجاذبية متار�سها على اجلن�س الآخر‪.‬‬

‫�أقدم جايجي يف �شارع الطو�سي‬

‫قالوا في المرأة‬

‫حل األلغاز‬

‫الأب�������راج‬

‫الميزان | ‪| 10/22 - 9/23‬‬ ‫���ح مبركزك املهن���ي من �أجل �أمور تافه���ة‪ ،‬و�إال دفعت ثمن‬ ‫مهني��� ًا‪ :‬ال ُت�ض ِّ‬ ‫ربر‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬م�ساعدة ال�شريك يف حمنته النف�سية مهم‬ ‫اندفاع���ك غري امل َّ‬ ‫جد ًا‪ ،‬و�إيجاد عامل االرتياح بينكما مفيد �أي�ض ًا‪.‬‬

‫رجل يجلد زوجته ‪ 100‬جلدة‬ ‫عقوبة للخيانة‬

‫‪ -1879‬حاكم م�صر اخلديوي �إ�سماعيل يقرر طرد الوزيرين‬ ‫الربيطاين والفرن�سي من احلكومة امل�صرية‪.‬‬ ‫‪ -1904‬توقيع االتفاق الودي بني فرن�سا وبريطانيا بخ�صو�ص‬ ‫تق�سيم نفوذهما يف الوطن العربي‪.‬‬ ‫‪ -1914‬الواليات املتحدة وكولومبيا توقعان معاهدة لتنظيم حقوق‬ ‫الطرفني يف منطقة قناة بنما‪.‬‬ ‫‪ -1946‬عقد �آخر اجتماع لع�صبة الأمم‪.‬‬ ‫‪� -1957‬إعادة افتتاح قناة ال�سوي�س �أمام املالحة البحرية بعد‬ ‫�إغالقها ب�سبب العدوان الثالثي على م�صر عام ‪.1956‬‬ ‫‪ -1970‬قوات االحتالل الإ�سرائيلي تق�صف مدر�سة بحر البقر‬ ‫مبحافظة ال�شرقية يف م�صر ما �أدى ملقتل ‪ 30‬طفال‪.‬‬ ‫‪ -1993‬مقدونيا تن�ضم �إىل الأمم املتحدة بعد ا�ستقاللها عن‬ ‫يوغو�سالفيا‪.‬‬ ‫‪ -2005‬بدء مرا�سم جنازة بابا الكني�سة الكاثوليكية يوحنا بول�س‬ ‫الثاين يف الفاتيكان‪.‬‬ ‫‪ -2010‬الرئي�سان الأمريكي باراك �أوباما والرو�سي دمييرتي‬ ‫ميدفيديف يوقعان يف العا�صمة الت�شيكية براغ على اتفاقية جديدة‬ ‫بني بلديهما حول تقلي�ص حجم تر�سانتهما النووية‪.‬‬ ‫مواليد‪:‬‬ ‫‪ -1936‬غ�سان كنفاين‪ ..‬روائي وقا�ص و�صحفي فل�سطيني‪.‬‬ ‫وفيات‪:‬‬ ‫‪� -1931‬إريك �أك�سل كارلفلت‪� ..‬شاعر �سويدي حا�صل على جائزة‬ ‫نوبل يف الأدب‪.‬‬

‫‪11‬‬

‫العذراء | ‪| 9/22 - 8/23‬‬ ‫مهني��� ًا‪َ :‬توق���ع مفاج�أة م���ا تتعلق بو�ضع م���ايل على الأرج���ح وله عالقة‬ ‫ب�ش����ؤون �شخ�صي���ة‪ .‬عاطفي��� ًا‪ :‬ت�ستقط���ب بع����ض الأ�شخا����ص حول���ك‬ ‫وت�أ�سرهم ب�سحرك و�أناقتك و�إطاللتك املميزة‪.‬‬

‫قطعتْ زوجة م�سنة �أذن زوجها وعقرته يف ذراعه و�أ�صابته يف عينيه‪،‬‬ ‫لغريتها عليه ب�سبب وقوعه يف عالقة غرامية مزعومة‪ .‬وتعر�ض الق�س‬ ‫جون فويل‪ 72 ،‬عاما‪ ،‬من مدينة بريك�شاير الربيطانية‪ ،‬لل�ضرب على يد‬ ‫زوجته ليندا �سبع مرات‪� .‬سمع الق�ضاة �أنها هددت �أي�ضا بال�ضغط على‬ ‫عينيه‪ ،‬و�سط مزاعم ب�أن فويل كان يقيم عالقة غرامية مع �أحد الأبر�شية‪.‬‬ ‫�أنكرت ليندا‪ ،‬التي تزوجت من جون منذ ‪ 50‬عامًا‪ ،‬االعتداء لكنها وجدت‬ ‫مذنبة بعد جل�سة ا�ستماع يف ريدينغ‪ ،‬ح�سب تقرير �صحيفة "ذا �صن"‪.‬‬

‫َ‬ ‫خنق ثعبان �ضخم "�ساحر ثعابني"‪ ،‬بعد �أن التف حول‬ ‫رقبته واعت�صرها حتى كاد �أن يزهق روح مدربه‪ ،‬خالل‬ ‫�أدائه عر�ض مبا�شر �أمام اجلمهور‪ .‬وكان �ساحر الثعابني‪،‬‬ ‫لف الأفعى ال�ضخم حول رقبته كجزء من عر�ض يقدمه‬ ‫للجمهور‪ ،‬وب�شكل مفاجئ اعت�صر الثعبان ال�ضخم‬ ‫رقبة مدربه ليخنقه �أمام امل�شاهدين يف حالة من الرعب‬ ‫وال�صدمة‪ .‬وا�ستغرق االمر بع�ض الوقت لكي يدرك‬ ‫احل�شد �أن احلادث مل يكن جزءًا من العر�ض‪ ،‬و�أن الرجل‬ ‫كان يف ورطة خطرة‪ .‬هرع ثالثة رجال مل�ساعدته وح ّرروه‬ ‫من الثعبان‪ .‬وقع احلادث يف ماو يف والية �أوتار برادي�ش‬ ‫بالهند يوم ‪ 20‬مار�س‪ ،‬فيما ال تزال حالته غري معروفة‪.‬‬

‫| قوس قزح |‬

‫حكم ‪...‬‬

‫•�أنه ب�إمكانك معرفة ارتفاع الفيل عن‬ ‫طريق ح�ساب طول قدمه ومن ثم‬ ‫م�ضاعفة الرقم‪.‬‬ ‫•�أن زجاجة احلليب تفقد ما يعادل‬ ‫ثلثي حمتواها من فيتامني "ب" �إذا‬ ‫ما و�ضعت نحو �ساعتني يف �ضوء‬ ‫النهار‪.‬‬ ‫• �أن �شعر اللحية لدى الرجل قوي جدا‬ ‫ويعادل يف قوته ومتانته متانة �سلك‬ ‫من النحا�س يف نف�س قطر �شعره‪.‬‬

‫• تنك�شف الأخالق يف �ساعة ال�شدة‪.‬‬ ‫• اخللوق من �إذا مدحته خجل و�إذا هجوته �سكت‪.‬‬ ‫• ال مروءة لكذوب‪ ،‬وال ورع ل�سيئ اخللق‪.‬‬

‫اين�شتاين‬ ‫(من الأف�ضل �أن �أكون عنيفا‪� ،‬إذا كان هنالك‬ ‫عنف يف قلوبنا من ارتداء رداء الال عنف‬ ‫لتغطية العجز)‬

‫غاندي‬

‫‪ ‬أفقي‬

‫‪ -1‬يقال لطعام االرز يف جمتمعات دول اخلليج ‪ -‬وقت الغروب‬ ‫‪� -2‬ساحر (معكو�سة) ‪ -‬تلب�سه املر�أة والرجل‬ ‫‪ -3‬اول ملكة بريطانية ت�سكن ق�صر باكنجهام ‪ -‬ثلثا �شام‬ ‫‪ -4‬ال�صخر الناجت عن الرباكني بعد �أن يربد‬ ‫‪ -5‬طوي وثني ‪ -‬حرف عطف ‪ -‬حديقة غناء‬ ‫‪ -6‬عامل ماهر يف حرفة ما ‪ -‬طرد‬ ‫‪ -7‬عبد هند الذي قتل �سيد ال�شهداء حمزة ‪ -‬تفوق وانت�شر‬ ‫‪ -8‬تراب حباته كبرية ‪� -‬أداة حربية قدمية ‪ -‬توج�س‬ ‫‪ -9‬حب ‪ -‬القارة ال�سمراء‬ ‫‪ -10‬خملوق ما قبل التاريخ ‪ -‬ن�شاط ان�ساين ي�شمل العديد من نتاج املواهب املختلفة‪.‬‬ ‫‪ ‬عمودي‬

‫‪ -1‬املادة تطلى بها الأواين حتى ال يلت�صق الطعام ‪� -‬أنواع من الزهور‬ ‫‪ -2‬اال�سم الذي ي�شري به املحامي لزبونه ‪ -‬ا�سم علم ب�صفة احلمد‬ ‫‪ -3‬ثمرة عمل �شخ�ص �أو دولة �أو عملية ح�سابية ‪ -‬عك�س جناح‬ ‫‪ -4‬ينت�سب �إىل منطقة يف �سوريا ‪ -‬مت�شابهان‬ ‫‪ -5‬الذي يحكي احلكايات يف املقاهي ال�شعبية قدميا ‪ -‬تو�ضع فيه الع�صافري‬ ‫‪ -6‬الف�ضة ال�سائلة ‪ -‬عملة اوروبا‬ ‫‪ -7‬مر�ض الع�صر ‪ -‬م�شي‬ ‫‪� -8‬سكب ‪� -‬شك‬ ‫‪ -9‬م�شروب �ساخن (معكو�سة) ‪ -‬ق�شور �أو طبقات جلدية تغطي بع�ض احليوانات‬ ‫‪ -10‬مت�ضغ بالفم مطوال ‪ -‬حمل لبيع الأ�شياء‪.‬‬


‫‪10‬‬

‫الأحد املوافق ‪ 8‬من ني�سان ‪ 2018‬العدد ‪ 4019‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬

‫ثقافية‬

‫‪Sunday ,8 April. 2018 No. 4019 Year 15‬‬

‫َح ُ‬ ‫الغوى‬ ‫قـل ِ‬

‫فيلم األم ماري للمخرج األفغاني يخطف الجائزة األولى‬

‫الإعالن عن نتائج مهرجان النهج ال�سينمائي العاملي بدورته الرابعة‬ ‫وسام قصي‬

‫ح�ص َل فيلم (الأم م���اري) للمخرج ال�شاب‬ ‫االفغاين‪� ،‬صدام وحيدي على اجلائزة االوىل‬ ‫مل�سابقة الأفالم الروائية الق�صرية يف مهرجان‬ ‫النهج ال�سينمائي ب��دورت��ه الرابعة‪ ،‬والذي‬ ‫اختتم فعالياته اخلمي�س املا�ضي يف مدينة‬ ‫االم��ام احل�سني الع�صرية للزائرين‪ ،‬مبدينة‬ ‫كربالء املقد�سة‪ .‬ي�ستعر�ض الفيلم الذي تبلغ‬ ‫م��دت��ه ‪ 19‬دق��ي��ق��ة‪ ،‬ق�صة م���اري م��ع ابنتيها‪،‬‬ ‫�إذ يعي�شون يف قرية نائية يف افغان�ستان‪،‬‬ ‫لديها ابنها الوحيد يف اجلي�ش‪ ،‬وق��د علمت‬ ‫من خ�لال االذاع���ة ب���أن قاطعا قد �سقط وهو‬ ‫قاطع ابنها‪ ،‬فتقرر الذهاب الن��ق��اذه‪ ،‬فتذهب‬ ‫وحت�صل بع�ض امل�شاكل التي حتل بطريقة‬ ‫خا�صة‪ .‬بينما ح�صل فيلم (اون) للمخرج‬ ‫الهندي تي �سي برا�سانا على اجلائزة الثانية‬ ‫يف م�سابقة الأفالم الروائية الق�صرية‪ .‬يرتكز‬ ‫الفيلم ال��ذي تبلغ مدته ‪ 12‬دقيقة على فكرة‬ ‫فحواها ان��ه وع��ل��ى ال��رغ��م م��ن الب�شرية لها‬ ‫نف�س النوع من االح�سا�س‪ ،‬ف�إنها ميكن ان‬ ‫تكون متباينة ب�سبب افتقارها اىل اخلربة‬ ‫اخل��ارج��ي��ة‪ ،‬وه���ذه مت��ث��ل تفا�صيل امل�شكلة‬ ‫ال��ت��ي يواجهها بطل ال��رواي��ة �ضد القبيلة‪.‬‬ ‫فيما ح�صل فيلم (ه��ل �أن��ت الكرة الطائرة؟)‬ ‫للمخرج االيراين حممد بخ�شي على اجلائزة‬ ‫الثالثة يف م�سابقة الأفالم الروائية الق�صرية‪.‬‬ ‫يروي الفيلم الذي تبلغ مدته ‪ 15‬دقيقة ق�صة‬ ‫م�شاجرة م��ا ب�ين ج��ن��ود وان��ا���س يتو�سطهم‬ ‫�سلك �شائك‪ ،‬يكرر االطفال احداث امل�شاكل مع‬ ‫اجلنود طلبا للحرية التي يبحثون عنها‪ ،‬كرة‬

‫القدم التي تتو�سطهم جعلتهم يلعبون كرة‬ ‫الطائرة بني ال�سلك بروح تناف�سية تنت�صر بها‬ ‫قوة ال�شعب‪ .‬جائزة االف�لام الوثائقية كانت‬ ‫م��ن ن�صيب فيلم (حت��ت الأر�����ض) للمخرجة‬ ‫اال�سبانية ناير�سانز فونت�س‪ .‬يتناول الفيلم‬ ‫الذي تبلغ مدته ‪ 7‬دقائق‪ ،‬ظاهرة املدينة التي‬ ‫ت�سكنها الن�سور ال�سوداء‪ ،‬فمن بني االفرع‬ ‫ال��ت��ي ت�ستطلعها ال��ك��ام�يرا‪ ،‬نكت�شف حالة‬ ‫عجيبة‪ ،‬الن�سور التي جتوب ال�سماء‪ ،‬تنتظر‬ ‫م��وت االن�����س��ان‪ ،‬بينما االن�����س��ان يبحث عن‬ ‫حياته بني النفايات‪ .‬ح�صل على جائزة افالم‬ ‫االمني�شن فيلم (ذكرى) للمخرجني التايلنديني‬ ‫التو�أمني نات�شابات دريف وجامتاك�سا‪ .‬يروي‬ ‫الفيلم الذي تبلغ مدته ‪ 5‬دقائق‪ ،‬ق�صة فتاة يف‬ ‫�سن املراهقة ت�أخذ القطار اىل بلد طفولتها‪،‬‬ ‫وبعد انتهاء احلرب يف البالد‪ ،‬رحلتها كانت‬ ‫خ�لال احل��رب والعنف ال��ذي ادم��ى ذكرياتها‬ ‫بعد حني من الزمن‪ ،‬ف�أعادت الذكريات �شوق ًا‬ ‫لوالدها الذي راودها الذكر‪ .‬اما االفالم التي‬ ‫ح�صلت على ال�شهادات التقديرية جلهودها‬ ‫املتميزة يف م�سابقة افالم ال�سيناريو اخلا�صة‬ ‫باملهرجان فيلمي (‪ )2038‬للمخرج العراقي‬ ‫حممد ن��وري‪ ،‬وال��ذي تبلغ مدته ‪ 12‬دقيقة‪،‬‬ ‫ومن انتاج قنوات كربالء الف�ضائية‪ ،‬للكاتب‬ ‫م�صطفى ���س��ت��ار ال��رك��اب��ي ت�����ص��وي��ر ح�سني‬ ‫اال����س���دي‪ ،‬مت��ث��ي��ل ط��ه امل�����ش��ه��داين‪ .‬يتحدث‬ ‫الفيلم عن رائحة كريهة جتعل كل املوجودين‬ ‫جمربين على ارت���داء كمتمة االن��ف‪ ،‬لذلك ال‬ ‫ميكن الح��د ان ي��رى وج��ه االخ��ر يف مدر�سة‬ ‫مرتوكة و�سط مدينة مدمرة بالكامل‪ ،‬ثالثة‬ ‫طوابري داخل املدر�سة لت�سليم اجلثث يبحث‬

‫فيها االب وابنته عن جثث كل منهما‪ .‬وفيلم‬ ‫(‪ )+o‬للمخرج العراقي وث��اب ال�صكر‪ ،‬تبلغ‬ ‫مدته ‪ 11‬دقيقة‪ ،‬من انتاج جمموعة قنوات‬ ‫كربالء الف�ضائية‪ ،‬للكاتب م�صطفى الركابي‪،‬‬ ‫وت�صوير الفنان املبدع م�صطفى كامل‪ ،‬متثيل‬ ‫امري املاجد‪ ،‬وعبد الله غريب‪ .‬يروي الفيلم‬ ‫ق�صة �شاب ا�سمه يو�سف ت�شتغل لديه الغرية‪،‬‬

‫ضمن فعاليات مهرجان الربيع العاشر‬

‫ثقافة الأطفال تفتتح معار�ض للخط والر�سم وامل�سرحيات‬

‫إخالص العامري‬ ‫تصوير‪ :‬بشار عبد الجبار‬

‫�أفتتحَ مدير عام دار ثقافة االطفال وكالة الدكتور علي عويد‪،‬‬ ‫معار�ض للخط والر�سم وامل�سرحيات �ضمن فعاليات مهرجان‬ ‫الربيع العا�شر‪ ،‬وال���ذي تقيمه ال���دار بالتعاون م��ع هيئة‬ ‫النزاهة حتت �شعار (بالثقافة والنزاهة نرتقي) واملتزامن مع‬ ‫يوم املخطوط العربي‪ .‬وقال الدكتور علي عويد‪ ،‬ان العراق‬ ‫واحد من رواد اخلط العربي ملا يتميز به من وجود مبدعني‬ ‫وخطاطني اغنوا ال�ساحة الثقافية بالكثري من خمطوطاتهم‪،‬‬ ‫ومنهم الكبري ها�شم اخلطاط ونتمنى ان تنمى قابليات االطفال‬ ‫يف هذا املجال من خالل التعاون مع جمعية اخلطاطني ف�ضال‬ ‫عن اقامة دورات للخط يف مقر الدار ال �سيما للذين يهتمون‬ ‫باخلط ولديهم امكانية الإبداع فيه‪ .‬و�أ�شار عويد يف معر�ض‬ ‫الر�سم للطفلني املوهوبني �أ�صدقاء الدار رفقة حممد والأيهم‬ ‫حممد‪� ،‬سعيد جدا مبا �شاهدته من لوحات لل�شقيقني االيهم‬

‫ورفقة مبا حتمله من افكار جميلة وقدرات على التميز‪ ،‬املي‬ ‫كبري ان ت�صقل مواهبهم من هذا اجلانب عن طريق التعاون‬ ‫م��ع معهد الفنون اجلميلة وتعليمهم ا�سا�سيات الفن الن‬ ‫املوهبة تبد�أ من ال�صغر‪ ،‬وخا�صة �أنه املعر�ض الثالث الذي‬ ‫تقدمه تلك الأنامل الغ�ضة‪ .‬بعدها قدمت فرقة الدار امل�سرحية‬ ‫عر�ض بعنوان (و�صايا جدي) تاليف ال�شاعر جليل خزعل‪.‬‬ ‫�سيناريو الدكتورة فاتن اجل��راح و�إخ���راج الفنان يو�سف‬ ‫الذهبي‪ .‬وهي م�سرحية خيال ظل قدمت لالطفال جمموعة‬ ‫من املفاهيم واملبادئ‪ ،‬وتوا�صل االحتفال بتقدمي جمموعة‬ ‫من الفعاليات لطلبة املدار�س امل�شاركة تغنت بحب العراق‪،‬‬ ‫وث��م ق�سم الطلبة على ور�شتني الأوىل للر�سم وفيها ابدع‬ ‫الطلبة بر�سوماتهم‪ ،‬والثانية ور�شة احلكايا مع الزميلة �سارة‬ ‫حمود بق�صة (االرنب)‪ .‬ويف ختام الفعالية قدم معاون مدير‬ ‫ق�سم العالقات والأعالم جمال عبد �سلمان �شهادات تقديرية‬ ‫الدارات املدار�س امل�شاركة‪.‬‬

‫بعد ان ا�صبح اخوه ممثال وجنما برغم مر�ضه‬ ‫بال�سرطان‪ ،‬وهو ي�شاهد عدم اهتمام االخرين‬ ‫به ليحاول لفت االنظار نحوه بطريقة غريبة‪،‬‬ ‫الفيلم يحمل يف م�ضامينه ر�سالة ان�سانية‬ ‫تعر�ض االه��ت��م��ام مبر�ضى م��ن يحتاج اىل‬ ‫‪ .+o‬بينما فاز بجائزة جلنة التحكيم اخلا�صة‬ ‫بالفيلم الوثائقي (ح��ي��اة ط��اه��رة) للمخرج‬

‫امل�صري مهند دياب‪.‬‬ ‫ي�ستعر�ض الفيلم ام���ر�أة تتحدث ع��ن ق�صة‬ ‫جن��اح��ه��ا‪ .‬بينما ا���ش��ار االك��ادمي��ي الدكتور‬ ‫�صباح امل��و���س��وي اىل ان��ه م��ع ات�ساع حجم‬ ‫امل�������ش���ارك���ة ال���دول���ي���ة يف م���ه���رج���ان النهج‬ ‫ال�سينمائي ال���دويل‪ ،‬واحل�ضور املتميز من‬ ‫خمرجني واعالميني وممثلني ونقاد عراقيني‬ ‫وع��رب و�أج��ان��ب‪ ،‬بات مهرجان النهج ي�شكل‬ ‫ظاهرة ثقافية فنية �سينمائية ال غنى عنها لها‬ ‫ثقلها املتميز يف امل�شهد الثقايف ب�شكل عام‬ ‫وال�سينمائي ب�شكل خا�ص‪� ،‬إذ انه ميثل منفذ ًا‬ ‫نطل م��ن خ�لال��ه على اجل��دي��د م��ن التجارب‬ ‫والأ���س��ال��ي��ب ال�سينمائية يف جم��ال �صناعة‬ ‫الفيلم القي�صر و�أفالم االنيمي�شن‪� ،‬إىل جانب‬ ‫دعمه للمخرجني ال�شباب يف �إن��ت��اج الأفالم‬ ‫و�أتاحت فر�ص عر�ض منجزهم اخلا�ص من‬ ‫الأفالم‪ .‬فيما بني الكاتب وامل�ؤرخ ال�سينمائي‬ ‫ال��ك��ب�ير م��ه��دي ع��ب��ا���س‪ ،‬ان م��ه��رج��ان النهج‬ ‫ال�سينمائي اتاح فر�صة لل�سينمائيني العراقيني‬ ‫بالتعرف على فنانني و�سينمائيني من‪ :‬م�صر‬ ‫و�سوريا والكويت واجلزائر ولبنان وايران‬ ‫وال��ه��ن��د و�أف��غ��ان�����س��ت��ان وت��رك��ي��ا وغ�يره��ا من‬ ‫بلدان العامل‪ ..‬مدير املهرجان املخرج ح�سنني‬ ‫الهاين ق��ال‪ :‬ن�أمل ان تكون ه��ذه االف�لام لها‬ ‫دور كبري يف ت�صحيح م�سار املجتمع‪ ،‬نحو‬ ‫حياة رغيدة‪ ،‬و�أكرب دليل على هذا التوا�صل‬ ‫تنوع ال�ضيوف‪� ،‬إذ ا�ست�ضفنا ‪� 48‬شخ�صا من‬ ‫خارج العراق برغم ان امليزانية مت تخفي�ضها‬ ‫اىل الثلث من احلد املقرر يف ال�سابق‪ ،‬م�شري ًا‬ ‫اىل انه هنالك م�ساع نحو ان�شاء دار �سينما‬ ‫يف مدينة كربالء‪.‬‬

‫د‪ .‬كوثر الحكيم‬

‫باح حَ بيبَتي‬ ‫ِم َن َّ‬ ‫ال�ص ِ‬ ‫�إىل ال َغ َ�س ْق‬ ‫�أنفا�سُ ِك ِم ّني‬ ‫َل ِهي ٌـب ي َْحترَ ِ ْق‬ ‫َوفيِ َّ‬ ‫ال�ش َفق‬ ‫َتغفو عُيونيِ ِل ِلع ْ‬ ‫�شق‬ ‫َفهَم�سُ ِك فيِ �أُ ُذنيِ‬ ‫حَ ِر ٌ‬ ‫يق يَن َبثـِ ْق‬ ‫ُ‬ ‫َ‬ ‫عر ِك‬ ‫تمَ َرحُ جَ دا ِئل �ش ِ‬ ‫فيِ ِر ْ‬ ‫فق‬ ‫َعب ٌَـق � ُأ�ش ُّم َخما ِئلَ‬ ‫و�ألـ َت ِ�ص ْق‬ ‫الغوى‬ ‫َو�أذوبُ فيِ حَ ق ِـل ِ‬ ‫َو�أحترَ ِ ْق‬ ‫َ�شو ِقي �إىل � َ‬ ‫أح�ضا ِن ِك‬ ‫دَومًا ي َ‬ ‫َنط ِل ْق‬ ‫َ‬ ‫ري �أ�ضـلعي‬ ‫َف ُ�ضمّي َ�س ِع َ‬ ‫َك ْي �أن َع ِتقْ‬ ‫جنون‬ ‫لأ ْه ُت َف َكاملَ ِ‬ ‫َهيا َنخترَ ِ ْق‬ ‫عُت َم ًة ما ر�أتْ ِم ْن َقبل‬ ‫ُنو َر الأُ ُف ْـق‬ ‫ُكونيِ م َِعي ال َتبعُدي‬ ‫َف�أن َزلـِ ْق‬ ‫مي ٍة ِم َن ا ّلر�ؤى‬ ‫يف ِد َ‬ ‫�إىل ال َغ َر ْق‬ ‫ال َتذ َهبي‬ ‫َو َت َ‬ ‫الع ْ‬ ‫رق‬ ‫قطعي ِط َ‬ ‫يب ِ‬ ‫أكون َ�إ ْن َقل ِب َي َعنيّ‬ ‫أين � ُ‬ ‫� َ‬ ‫افترَ ِ ْق‪!..‬؟‬ ‫مَاذا َن ُ‬ ‫كون‬ ‫ِعندما ال َن َتفـِ ْق‪!..‬؟‬ ‫أغرتب‪�َ ،‬س�أن َزوي‬ ‫َ�س� ِ‬ ‫أن�ص ِع ْق‪!..‬‬ ‫و� َ‬

‫رواية (كفاحي) للرنويجي كناو�سغارد‪ ..‬تفا�صيل احلياة ال�ساذجة مقابل �أحالم هتلر‬ ‫نذير ملكاوي‬

‫ُت��ع��د رواي���ة «ك��ف��اح��ي» ه��ي الرواية‬ ‫الأ�شهر للكاتب الرنويجي كارل �أوفه‬ ‫ك��ن��او���س��غ��ارد م��وال��ي��د ال��ع��ام ‪1968‬‬ ‫ج��اءت ال��رواي��ة يف �س ّتة �أج��زاء بني‬ ‫ّ‬ ‫وتر�شح‬ ‫ع��ام��ي ‪ 2009‬و‪.2011‬‬ ‫عنها ‪ 3‬م��� ّرات جل��ائ��زة الإندبندنت‬ ‫ل�ل��أدب املُ�ترج��م للإنكليزية �أع���وام‬ ‫‪ 2013‬و‪ 2014‬و‪ 2015‬ق��ب��ل �أن‬ ‫ُتدمج اجلائزة مع جائزة املان بوكر‬ ‫العامليّة‪ .‬ن�شر يف بدايته روايتني‪،‬‬ ‫ه��م��ا «خ������ارج ال����ع����امل» (‪،)1998‬‬ ‫و«وق���تٌ لك ّل ���ش��يء» (‪ .)2004‬كما‬ ‫ن�شر م� ّؤخرا رباعيّة �سمّاها ب�أ�سماء‬ ‫ف�صول ال�سنة‪ ،‬يجمع فيها ر�سائل‬ ‫البنته التي مل تكن قد وُلدت �ساعة الكتابة‪ .‬اجلزء الأول‬ ‫م��ن «ك��ف��اح��ي»‪ ،‬امل��ع��ن��ون ب��ـ«م��وت يف ال��ع��ائ��ل��ة» (ترجمة‬ ‫احل���ارث النبهان ع��ن دار ال��ت��ن��وي��ر)‪ ،‬ه��و �أول �أعماله‬ ‫بالعربيّة‪ ،‬و�ستلحقه �أجزاء الرواية ال�ستة تباعا‪ ،‬التي‪،‬‬ ‫ق�صة حياة الكاتب‪« ،‬كفاحه» مع‬ ‫باخت�صار خم ّل‪ ،‬ت�سرد ّ‬ ‫ٍ‬ ‫احلياة اليوميّة‪ ،‬الأ�شياء ال�صغرية والتافهة كما يقول‪،‬‬ ‫�أو النقي�ض الكلي ملا كافح هتلر من �أجله‪� .‬أ�شاعت روايته‬ ‫هذه �ضجّ ة كبرية‪ ،‬بداية من تطابق عنوانها مع عنوان‬ ‫كتاب هتلر‪ ،‬الكتابة عن �أنا�س و�أحداث حقيقيّة‪ ،‬الكثري من‬ ‫املقارنات مع رواية برو�ست «البحث عن الزمن املفقود»‬ ‫لت�شابهات خارجيّة على الأقل‪ ،‬فكال الروايتني طويلتان‬ ‫ج���دّا‪ ،‬وكالهما ع��ن حياة الكاتبني ال�شخ�صيّة‪ِ � .‬أ�ضف‬ ‫م�ساهمة املعرت�ضني من عائلته على جعلهم موا�ضيع يف‬ ‫رواي ٍة‪ ،‬تر�سم �صورة لهم ال تعجبهم‪� ،‬سواء �أمام �أنف�سهم‬ ‫�أم �أمام الآخرين‪ ،‬يف ذلك ال�ضجيج‪ .‬ب�إمكان كل تلك اجللبة‬

‫�أن جتلب ال�شهرة‪ ،‬كما حدث‬ ‫��اب م��ن �أمثال‬ ‫وي��ح��دث م��ع ُك�� ّت ٍ‬ ‫مي�شيل وي��ل��ب��ي��ك يف فرن�سا‬ ‫�أو �أ���ش��رف اخلماي�سي يف‬

‫أ�سباب خط�أ‪ ،‬حتجب‬ ‫م�صر‪ٌ � .‬‬ ‫الر�ؤية عن الرواية‪ ،‬وعن �إمكان‬ ‫عودة‬ ‫قراءتها بهدوء‪ ،‬لذا ال ُب ّد من ٍ‬ ‫��ودة ما‪� ،‬أو‬ ‫�إىل املنت‪� ،‬إىل الرواية نف�سها‪ ،‬للبحث عن ج ٍ‬ ‫عدمها‪ .‬فالرواية تك ّر�س ذلك الإح�سا�س بال�ضيق‪ ،‬ك� ّأن‬ ‫كناو�سغارد ال يكتب عن امل��وت‪ ،‬ال�صمت‪ ،‬الثلج‪ ،‬القلق‪،‬‬ ‫بل يكتب تلك الأ�شياء نف�سها‪ ،‬جوهرها‪ .‬ت�صري الكتابة‬ ‫نف�سها‪ ،‬حماولة طويلة يف التجريد‪ ،‬لدرجة ي�صعب معها‬ ‫�إيجاد لغة للحديث عنها‪.‬‬ ‫جماليات املوت‬ ‫ي ّتخذ اجلزء الأوّ ل من الرواية املوتَ ثيمة له؛ موت والد‬ ‫كناو�سغارد نف�سه مدارا للكتابة‪ .‬لك ّنها لي�ست عن موته‬ ‫فقط‪ ،‬ثمّة �أج���زاء يعود فيها �إىل ج��ذور عالقته ب�أبيه‪،‬‬ ‫�إىل وعيه الأوّ ل به‪ :‬حزمه‪ ،‬حلظات احلنان النادرة التي‬ ‫�صدرت عنه جتاه ابنيه‪ ،‬انحداره الوئيد �صوب الك�آبة‬ ‫ح ّتى انتهى به الأمر مدمنا على الكحول التي قتلته تاليا‪.‬‬ ‫كما تتحدّث الرواية عن الكتابة‪ ،‬عالقة الكاتب مع الكحول‬

‫والن�ساء‪ ،‬عالقته ب�أخيه و�أمّه وجدّته و�أقربائه‪ ،‬و�أخريا‬ ‫ما يربو على الـ‪� 100‬صفحة من التنظيف؛ تنظيف البيت‬ ‫ال��ذي ُت��وفيّ فيه وال��ده‪ .‬يبد�أ كناو�سغارد اجل��زء الأوّ ل‬ ‫من روايته «كفاحي ـ م��وتٌ يف العائلة» مبقطع �سرديّ‬ ‫طويل عن املوت‪ ،‬منف�صل بقدر ما هو‬ ‫ٌ‬ ‫مرتبط ب�أحداث الرواية‪ .‬يتحدّث فيه‬ ‫عن املوت ب�صفته �شبهة‪ ،‬نحاول در�أها‬ ‫بعيدا عن �أعيننا ما ا�ستطعنا‪ .‬وي�ضرب‬ ‫�أم��ث��ل��ة على ذل���ك‪ :‬ث�ّلااّ ج��ات امل�ست�شفى‬ ‫دائما ما تكون بعيدة عن �أعني الزائرين‪،‬‬ ‫ودائما يف الطوابق ال�سفلى؛ �إن مات‬ ‫��ان ع��ام («ف��ت��اة �صغرية‬ ‫�أح��ده��م يف م��ك ٍ‬ ‫ينتهي بها احل��ال حت��ت عجالت حافلة‬ ‫نقل» مثال‪ ،‬كما ي��ق��ول)‪ ،‬ن�سارع �أب��دا �إىل تغطيته ح ّتى‬ ‫ُي�ؤخذ بعيدا عن الأع�ين �إىل امل�ست�شفى‪ .‬مل �أق��ف كثريا‬ ‫عند املقطع حني قر�أته �أوّ ل م�� ّرة‪ ،‬لك ّنني �أع��ود �إليه الآن‬ ‫حم��اوال البحث عن �أيّ راب ٍ��ط يجمعه ب��ال��رواي��ة‪ .‬يقول‬ ‫مثال‪« :‬ما �سبب هذا اال�ستعجال ك ّله من �أجل �إبعاد جثثهم‬ ‫عن �أعني النا�س؟ �أهي اللياقة؟ ما ال�شيء الذي ميكن �أن‬ ‫يكون الئقا �أكرث من ال�سماح لأم فتاة‪� ،‬أو لأبيها‪ ،‬بر�ؤيتها‬ ‫�ساعة �إ�ضافية‪ ،‬بر�ؤيتها م�ستلقية يف موقع احلادث نف�سه‪،‬‬ ‫ظاهرة ك ّلها… ر�أ�سها املُ ّ‬ ‫حطم وبقيّة ج�سدها‪ ،‬و�شعرها‬ ‫امللطخ بالدم‪ ،‬و�سرتتها ّ‬ ‫ّ‬ ‫املبطنة النظيفة؟ مرئية للعامل‬ ‫ك ّله‪ ،‬من غري �أ�سرار‪ ،‬مثلما هي! لكن‪ ،‬حتى هذه ال�ساعة‬ ‫الواحدة يف الثلج �أم ٌر ال جمال للتفكري فيه‪ .‬املدينة التي‬ ‫ال حتفظ موتاها بعيدا عن الأن��ظ��ار‪ ،‬التي ترتك النا�س‬ ‫حيث ميوتون‪ ..‬على الطرق ال�سريعة والطرق الفرعيّة‬ ‫ويف احلدائق ومواقف ال�سيارات‪ ،‬ال تكون مدينة‪ ،‬بل‬ ‫جحيما»‪ .‬املُحيرّ ‪ّ � ،‬أن هذا املقطع يقول الكثري عن الرواية‪،‬‬ ‫�أو عن «ال�صيغة» التي ُكتبت بها على ح ّد تعبري الكاتب‪.‬‬

‫قراءات الربيع‪ ..‬المع احلر يكاد ي�صاحلنا مع �سعيد عقل‬ ‫غادة السمان‬

‫وق َفتي اليوم مع كتاب ال�شاعر المع احلر عن «�آخر امراء‬ ‫ال�شعر العربي ـ �سعيد عقل» وهو عنوان كتابه اجلديد الذي‬ ‫يكاد ي�صاحلنا مع �سعيد عقل نحن الذين �أحببنا �شعره‬ ‫املبدع وجرح حبنا (بانعزاليته) حني قرر الكتابة (باللغة‬ ‫اللبنانية) العامية بل ّ‬ ‫وب�شر بكتابة العربية باحلروف‬ ‫الالتينية‪ ،‬ه��ذا ناهيك عن كراهيته للفل�سطينيني وبقية‬ ‫(الغرباء) يف لبنان!‬ ‫ّ‬ ‫ع�شاق اللغة العربية مثلي‪ ،‬دومن��ا التبا�س �أو خطوط‬ ‫رجعة �أو مفاو�ضات حزنوا لأن (الأمري) ال�شعري هبط �إىل‬ ‫امل�ستنقع االنعزايل املت�سرت باملجد الفينيقي الذي ال ينكره‬ ‫�أح��د لكنه ال يكفي ذريعة للتخلي عن لغة �صنعت وحدها‬ ‫جم��د �سعيد عقل واجل��واه��ري وحم��م��ود دروي�����ش ونزار‬ ‫قباين و‪..‬و‪ ..‬وقبلهم جميع ًا املتنبي مث ًال‪..‬‬ ‫مفاتيح �أتقن المع ا�ستعمالها‬ ‫قلب ال�شاعر �سلحفاة‪ ،‬تهرب �إىل �أقا�صي �صدفتها �أمام �أي‬ ‫�س�ؤال عدواين وترفع ج�سورها كقلعة‪.‬‬ ‫مل يقع ال�شاعر المع احلر يف ذلك الفخ احلواري للعدوانية‬ ‫امل�سبقة وعلى الرغم من ك�ثرة ما ُكتب عن و�ضد �سعيد‬ ‫عقل وج��د الم��ع «مفاتيح جديدة ل�سرب �أغ���واره واقتحام‬ ‫عامله ال�شعري» و�أول تلك املفاتيح دفء القلب واالحرتام‬

‫للإبداع‪ .‬يقول المع احلر‪« :‬متكنت من ن�سج عالقة جيدة‬ ‫معه على الرغم من اخلالفات الفكرية الطاغية بيننا وعلى‬ ‫الرغم من الر�ؤية الثقافية املتباينة �إىل كثري من الأمور»‪.‬‬ ‫وهذا �صحيح‪ ،‬والمع عارف احلر ذاق ال�سجن الإ�سرائيلي‬ ‫حني اقتاده العدو �إىل املعتقل ال�شهري يف «ان�صار» جنوب‬ ‫ل��ب��ن��ان‪ .‬وخ����رج م��ن امل��ع��ت��ق��ل خ�ل�ال ال��ت��ب��ادل ب�ين الكيان‬ ‫ال�صهيوين ومنظمة التحرير الفل�سطينية‪.‬‬ ‫�شخ�صية ملتب�سة متعددة‬ ‫و�إذا كان �سعيد عقل يريد (ترقي�ص) �أعمدة بعلبك لل�شاعر‬ ‫الم��ع احل��ر �إال ان��ه يتكرب حتى على املتنبي حني يقـ ــول‬ ‫يف �أحــد حواراته مع المع‪�« :‬شعري �أنا �أعم ــق من �شعر‬ ‫املتنبي»‪� .‬أو «ال تت�صور ان املتنبي لديه �شعر ومقد�س‬ ‫ومُعظم مثل �سعيد عقل»! ويتحدث يف احل��وار عن نف�سه‬ ‫مرات عديدة ب�صيغة الآخر كما لو ي�صف �صنم ًا خارجه‪:‬‬ ‫هو �صورته كما يراها يف مر�آة الغرور‪ ..‬لكن المع ينجح‬ ‫حني يجعلنا ننظر �إىل غ��روره كما ننظر �إىل (ملعنات)‬ ‫الأطفال‪ ،‬ويلفتنا بالتايل �إىل طفولة �شاعر يكاد يبلغ القرن‬ ‫من العمر‪ ،‬و�إىل الطفولة الكامنة يف قلوب ال�شعراء كلهم‬ ‫ب��درج��ات متفاوتة وم��ن ال يتعامل معهم على ه��ذا النحو‬ ‫ال يظفر بحوار هو يف جوهره وثيقة �أدبية ا�ستثنائية‬ ‫عن �أحد �شعراء العربية الكبار‪ ..‬الذي خان حبه حني قرر‬

‫التخلي عن اللغة العربية وخان حبنا له‪.‬‬ ‫�أ�سئلة ا�ستفزازية يف قفاز خمملي‬ ‫ينجح المع احلر يف طرح �أ�سئلة تكاد تكون ا�ستفزازية‬ ‫وحت��ر���ض عقل على ال��ب��وح ول��ك��ن خم��ال��ب تلك الأ�سئلة‬ ‫ترتدي قفاز ًا خمملي ًا من املحبة ال�صادقة لف�ضائل عقل‪،‬‬ ‫ك�أن احلب هو �أن تتجاوز �أخطاء الآخر وعلله‪ ..‬وت�س ّلط‬ ‫بقعة ال�ضوء على اجلميل واملبدع لديه ك�أننا يف الكتاب‬ ‫�أم��ام ملحمة يف جمالية ال��ود الأبجدي واالح�ترام لعطاء‬ ‫الآخر برغم خطاياه‪ ..‬وجند �أنف�سنا �أمام لبنانيني‪� :‬أحدهما‬ ‫يكره الفل�سطيني وال�سوري ويتن�صل حتى من لغة �صنعت‬ ‫جم��ده‪ ،‬و�آخ��ر �شاب هو المع يف �سن حفيده يعلمه در�س ًا‬ ‫غري مبا�شر يف الت�سامح واحرتام �إبداع الآخر ك�أنه ي�صرخ‬ ‫باجلميع‪ :‬من كان منكم بال خطيئة �سيا�سية فلريم املبدع‬ ‫�سعيد عقل بحجر‪.‬‬ ‫بني قناع التوا�ضع والغرور العاري‬ ‫حم��اورات احلر مع عقل التي ُن�شرت يف «جملة ال�شراع»‬ ‫اللبنانية �أو ًال ثم يف هذا الكتاب ال�صادر عن «دار نل�سن» هي‬ ‫وثيقة �أدبية تاريخية ي�ستحق القراءة وفيه �صدق طريف‬ ‫املغرور �إذ يقول عقل ر�أيه يف بقية ال�شعراء حني ي�ستدرجه‬ ‫المع احلر �إىل ذلك بذكاء �إعالمي ونقر�أ �آراء �سعيد عقل‪:‬‬ ‫ـ �شعري �أنا �أعمق من �شعر املتنبي!‬

‫ـ ال تت�صور �أن املتنبي لديه �شعر مقد�س ويكرم مثل �شعر‬ ‫�سعيد عقل‪.‬‬ ‫ـ �أدوني�س‪ :‬كان «يحرتق» على ال�شعراء‪ ،‬و�أ�س�أله‪� :‬إىل �أي‬ ‫مدى ت�أثر ب�شعر �سعيد عقل؟‬ ‫ـ مل ينل �شاعر عربي وال �إفرجني التكرمي ال��ذي ح�صلت‬ ‫عليه!‬ ‫ـ عمر �أبو ري�شة؟ �شاعر كنت �أحبه‪ .‬لديه �شعر حلو‪.‬‬ ‫ـ �أحمد �شوقي؟ يكفي �أن يكون تغ ّنى بزحلة (م�سقط ر�أ�س‬ ‫عقل)!‬

‫ـ الأخطل ال�صغري‪ :‬لديه �شعر حلو‪.‬‬ ‫ـ ال��ي��ا���س �أب���و ���ش��ب��ك��ة‪��� :‬ش��اع��ر «ك��ره��ت��ج��ي» (�أي حمرتف‬ ‫كراهية)‪( ،‬كما لو �أن �سعيد عقل لي�س «كرهتجي» �أي�ض ًا!)‬ ‫وامل��ج��ال ال يت�سع لذكر امل��زي��د! ولكن غ��رور عقل يذ ّكرنا‬ ‫بغرور املتنبي حني �صاح‪� :‬أنا الذي نظر الأعمى �إىل �أدبي‪/‬‬ ‫و�أ�سمعت كلماتي مَ��ن ب��ه �صمم‪� .‬إن��ه كتاب فيه الطرافة‬ ‫والعمق وال�سرية ودفء القلب وي�ستحق القراءة وجند‬ ‫فيه �صفحات من الت�سامح �إكرام ًا للحوار مع مبدع‪ ،‬قارب‬ ‫عمره القرن من الزمن (وقت احلوار)!‬


‫| رياضة عالمية | ‪9‬‬

‫الأحد املوافق ‪ 8‬من ني�سان ‪ 2018‬العدد ‪ 4019‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬ ‫‪Sunday ,8 April. 2018 No. 4019 Year 15‬‬

‫كابيلو‪ :‬الدوري الإيطايل يحتاج‬ ‫�إىل �إعادة بناء من ال�صفر‬

‫نظرة �أملانية‪ :‬هاينك�س يف�ضح ف�شل �أن�شيلوتي‬ ‫وغوارديوال‪ ..‬ودفاع �أملانيا بخطر!‬

‫وكاالت – متابعة المشرق‬

‫ُي��وا���ص��ل ي��وب هاينك�س �إظ��ه��ار النقاط الإيجابية‬ ‫ببايرن ميونيخ فبعد �إع��ادة مولر وخامي�س للقمة‬ ‫وحت�سني م�ستوى �أالب��ا جاء ال��دور على جنم جديد‬ ‫لكن هذه املرة بدا الأمر خمتلفا للغاية ب�سبب التطور‬ ‫الرهيب الذي حدث ونتيجة �أي�ض ًا الت�سا�ؤالت الكبرية‬ ‫التي ال بد �أن ُتطرح نتيجة هذا التغيري‪.‬‬ ‫بداية احلكاية‬ ‫حني جاء مارتينيز �إىل بايرن يف اليوم قبل الأخري‬ ‫من فرتة االنتقاالت �صيف ‪ 2012‬مل يرتدد هاينك�س‬ ‫ب�إقحامه مبا�شرة بالو�سط وتدريجي ًا جعل منه ركيزة‬ ‫مهمة بالفريق وال ميكن لأحد من ع�شاق البافاري �أن‬ ‫ين�س دور «مارتي» الرهيب حني �شتت و�سط بر�شلونة‬ ‫َ‬ ‫رفقة �شفاين�شتايغر بن�صف نهائي دوري الأبطال عدا‬ ‫عن متيزه طوال املو�سم‪ .‬منذ رحيل هاينك�س مل يعُد‬ ‫مارتينيز هو ذاك النجم ال مع بيب وال مع �أن�شيلوتي‬ ‫مع اجتاه املدربني لإ�شراكه بقلب الدفاع وهو املركز‬ ‫الذي مل ٌيقنع فيه اجلمهور �أما مع عودة هاينك�س بدا‬ ‫ك�أن بايرن كان قد �أعار �أو �أعطى مارتينيز �إجازة ملدة‬ ‫‪� 4‬سنوات ون�صف ثم ا�ستعادته حني عاد هاينك�س‪.‬‬ ‫نقطة حتول‬ ‫طوال املوا�سم املا�ضية مل يجد بايرن العب ارتكاز‬ ‫منا�سبا‪� ،‬صحيح �أن بيب افتقد ببع�ض الوقت ملارتينيز‬ ‫ب�سبب تعر�ضه لإ�صابة لكن حتى حني عاد الالعب كان‬ ‫خيار بيب الوا�ضح هو �إ�شراكه بقلب الدفاع وعدم‬ ‫االعتماد عليه بالو�سط‪ .‬يف عهد بيب مت جتريب‬ ‫العديد من الالعبني ب��دور الو�سط الدفاعي قبل �أن‬ ‫ي�صبح �ألون�سو ه��و اخل��ي��ار الأول م��ع غوارديوال‬ ‫و�أن�شيلوتي لكن تقدم ال�سن �أثر ب�أوقات كثرية على‬ ‫الأخ�ير عدا عن الفارق البدين الوا�ضح بينه وبني‬ ‫مارتينيز ومبعنى �آخ��ر ميكن القول �أن بايرن كان‬ ‫أم�س احلاجة لالعب‬ ‫ب� ّ‬ ‫ب��ق��درات مارتينيز‬ ‫ل�����ض��ب��ط الو�سط‬ ‫دفاعي ًا باملوا�سم‬ ‫املا�ضية وامل�ؤ�سف‬ ‫هو �أن بايرن كان‬

‫وكاالت – متابعة المشرق‬

‫ميلك ه��ذا ال�لاع��ب ومل ي�ستخدمه! ميلك مارتينيز‬ ‫ق��درات �سحرية مبركز الو�سط الدفاعي فهو قوي‬ ‫بدني ًا وقادر على التدخل ب�سرعة ودقة �شديدة وهذه‬ ‫اللقطة �أم��ام �أ�شبيلية متثل تعبري ًا حقيقي ًا عن هذا‬ ‫الأم��ر‪ .‬مارتينيز يتمتع �أي�ض ًا ب��روح قتالية مميزة‬ ‫وبقدرة على التغطية على قلبي الدفاع حني ينطلق‬ ‫�أحدهما للأمام �إ�ضافة لقدرته على تطبيق ال�ضغط‬ ‫العايل وهو ما يجعله حالي ًا واحد ًا من �أف�ضل العبي‬ ‫االرتكاز قيا�س ًا على ما يقدمه هذا املو�سم �إن مل جنزم‬ ‫ب�أنه الأف�ضل متام ًا‪.‬‬ ‫تطور الق�ضية‬ ‫مل يعُد �سر ًا �إن قلنا �أن بواتينغ وهوميل�س ال مي ّران‬ ‫ب��ف�ترة مثالية وحت���دي���د ًا الأخ�ي�ر‬

‫ف��الأخ��ط��اء ب��ات��ت ك��ث�يرة بالفرتة املا�ضية ومباراة‬ ‫�أ�شبيلية كانت منوذج ًا جديد ًا على ه��ذا الرتاجع‪.‬‬ ‫ت�ألق مارتينيز جاء بالوقت املنا�سب للتخفيف من‬ ‫عبء هذه امل�شكلة وامللفت �أن مارتي كان �أي�ض ًا يعمل‬ ‫مبو�سم الثالثية على تقليل احلمل عن دانتي ومع‬ ‫هذا النهج حقق بايرن الثالثية لذا ال ميكن لأحد �أن‬ ‫ينكر كرب دور مارتينيز بهذا الإجناز فهو رمبا كان‬ ‫احلجر الأه��م بت�شكيلة هاينك�س حينها‪ .‬مارتينيز‬ ‫ينجح حالي ًا بتخفيف العبء عن بواتينغ وهوميل�س‬ ‫لكن هذا لن يكون ممكن ًا على املدى الطويل خا�صة‬ ‫حني ت�شارك �أملانيا بك�أ�س العامل فمهمة �سد الثغرات‬ ‫�أمام الثنائي لن تكون �سهلة ورمبا ن�شاهد العب ًا مثل‬ ‫زولة �أو روديغري ي�أخذ مكان �أحدهما بك�أ�س العامل �إن‬

‫مل يتغري احلال ب�آخر �شهرين من املو�سم!‬ ‫جمرد ر�أي‬ ‫�سبق لهاينك�س �أن قاد بايرن لنهائي دوري الأبطال‬ ‫بثنائي دف��اع��ي م��ك��ون م��ن دان��ت��ي وباد�شتوبر لذا‬ ‫من غري املنطقي �أال يتمكن من �إي��ج��اد حل مل�شاكل‬ ‫بواتينغ وهوميل�س ولو �أن الوقت مير حتى الآن‬ ‫دون �أن يحدث �أي جديد‪ .‬الوقت املتبقي من املو�سم‬ ‫هو الفرتة احلا�سمة وال بد من �إيجاد حلول بهذه‬ ‫الفرتة و�إال �سيدفع النادي واملنتخب الثمن �سوي ًا لذا‬ ‫ف�إن �أزمة بالد بالكامل تتوقف الآن على ما �سيقدمه‬ ‫هاينك�س بالفرتة القادمة �سعي ًا حلل امل�شكلة التي ال‬ ‫تبدو فنية بقدر ما تتعلق برتكيز الالع َبني وت�سرع‬ ‫قراراتهما وحتديد ًا هوميل�س‪.‬‬

‫َيرى امل��درب الإيطايل املخ�ضرم فابيو كابيلو‪ّ � ،‬أن ال��دوري الإيطايل‬ ‫لكرة القدم بحاجة �إىل �إع��ادة هيكلة بعد الرتاجع الكبري يف م�ستوى‬ ‫الأندية والالعبني يف ال�سنوات القليلة املا�ضية وانعكا�س ذلك على‬ ‫املنتخب «الأزوري» ال��ذي ف�شل يف بلوغ نهائيات مونديال رو�سيا‬ ‫‪ .2018‬وقال كابيلو يف ت�صريحات للموقع الر�سمي لالحتاد الدويل‬ ‫لكرة القدم‪�« :‬أنا حزين لغياب �إيطاليا عن املونديال‪ ،‬نحن �أبطال هذه‬ ‫البطولة يف �أربع منا�سبات»‪ .‬و�أ�ضاف معرتف ًا بتوا�ضع م�ستوى منتخب‬ ‫�إيطاليا احلايل‪ ،‬قائ ًال‪« :‬يف الوقت احلايل ال يوجد العديد من الالعبني‬ ‫املمتازين يف الدوري الإيطايل وجودة الفرق تراجعت كثري ًا»‪ .‬وتابع‬ ‫مبدي ًا ر�أي��ه يف كيفية حت�سني الو�ضع‪« :‬يجب العمل على البناء من‬ ‫ال�صفر وتفادي �أخطاء املا�ضي والعمل على رفع امل�ستوى‪ ،‬خ�صو�صا‬ ‫الالعبني الإيطاليني»‪ .‬وكان كابيلو قد درب‬ ‫ن��ادي��ي يوفنتو�س وم��ي�لان الإيطاليني‬ ‫العريقني‪ ،‬كما �أ���ش��رف على الإدارة‬ ‫الفنية ملنتخبي انكلرتا يف مونديال‬ ‫جنوب �إفريقيا ‪ ،2010‬و رو�سيا‬ ‫يف مونديال الربازيل ‪ .2014‬وقد‬ ‫رحل‪ ،‬الأ�سبوع املا�ضي‪،‬عن تدريب‬ ‫نادي جياجن�سو ال�صيني بعد ف�سخ‬ ‫عقده بالرتا�ضي ب�سبب النتائج‬ ‫امل��ت��ذب��ذب��ة للفريق يف بداية‬ ‫الدوري املحلي‪.‬‬

‫زيدان يدر�س �إجراء ‪ 4‬تغيريات على ت�شكيلة ديربي مدريد‬ ‫وكاالت – متابعة المشرق‬

‫يَدر�س الفرن�سي زي��ن الدين زي��دان املدير الفني‬ ‫ل��ن��ادي ري��ال م��دري��د‪� ،‬إج���راء ‪ 4‬ت��غ��ي�يرات‪ ،‬على‬ ‫ت�شكيل فريقه ال���ذي واج���ه يوفنتو�س يوم‬ ‫الثالثاء املا�ضي يف دوري �أبطال �أوروبا‪،‬‬ ‫وذل���ك خ�لال دي��رب��ي م��دري��د ال��ي��وم الأح��د‬ ‫�أمام �أتلتيكو مدريد على ملعب �سانتياجو‬ ‫برنابيو يف اجل��ول��ة ال���ـ‪ 31‬م��ن الليجا‪.‬‬ ‫وقالت �صحيفة «م��ارك��ا» الإ�سبانية‪� ،‬إن‬ ‫الرباعي جاريث بيل‪ ،‬ماتيو كوفا�سيت�ش‪،‬‬ ‫لوكا�س فا�سكيز‪ ،‬وماركو �أ�سين�سيو ي�ستعد لدخول الت�شكيل الأ�سا�سي يف‬ ‫الديربي على ح�ساب كا�سيمريو‪ ،‬لوكا مودريت�ش‪ ،‬توين كرو�س‪ ،‬و�إي�سكو‪.‬‬ ‫و�أ�ضافت ال�صحيفة �أن زي��دان يفكر � ً‬ ‫أي�ضا يف مباراة الإي��اب القوية بدوري‬

‫الأب��ط��ال �أم���ام يوفنتو�س امل��ق��رر �إقامتها ي��وم الأرب��ع��اء املقبل على ملعب‬ ‫�سانتياجو برنابيو‪ ،‬لذلك ي�سعى لإراح��ة بع�ض العبيه‪ .‬وكان ريال مدريد‬ ‫قد تفوق على يوفنتو�س يف عقر داره بثالثية نظيفة‪ ،‬يف ذهاب ربع نهائي‬ ‫دوري �أبطال �أوروبا‪ .‬وتابعت ال�صحيفة �أن العن�صر الثابت املتوقع م�شاركته‬ ‫منذ البداية يف ديربي مدريد هو الويلزي جاريث بيل الذي مل يلعب �أي دقيقة‬ ‫يف مباراة يوفنتو�س على عك�س الثالثي فا�سكيز و�أ�سين�سيو وكوفا�سيت�ش‬ ‫الذين �شاركوا كبدالء‪ .‬و�أ�شارت ال�صحيفة �إىل �أن زيدان رمبا يفكر يف �إراحة‬ ‫كرمي بنزميا خالل الديربي‪ ،‬والدفع بجاريث بيل مع كري�ستيانو رونالدو‬ ‫يف خط الهجوم‪� ،‬إىل جانب وجود فا�سكيز و�أ�سين�سيو كجناحني على طريف‬ ‫امللعب‪ .‬و�أب��رزت ال�صحيفة � ً‬ ‫أي�ضا �أن ماركو �أ�سين�سيو �سيكون حا�ضرا يف‬ ‫الت�شكيل الأ�سا�سي �ضد �أتلتيكو مدريد بعدما �أ�صبح عن�صرا مهمًا هذا املو�سم‬ ‫عقب م�شاركته يف ‪ 25‬مباراة بالليجا (‪� 15‬أ�سا�سيًا و‪ 10‬احتياطيًا) �سجل‬ ‫خاللها ‪� 6‬أهداف و�صنع ‪� 3‬آخرين‪.‬‬

‫عمالق �إجنليزي ين�ضم �إىل ال�صراع على دوناروما‬ ‫وكاالت – متابعة المشرق‬

‫ك�����ش��ف��تْ ت��ق��اري��ر ���ص��ح��ف��ي��ة‪ ،‬ع���ن ان�����ض��م��ام عمالق‬ ‫�إجنليزي‪ ،‬لل�صراع على �ضم حار�س مرمى ميالن‬ ‫الإيطايل‪ ،‬جيانلويجي دوناروما‪ ،‬خالل ال�صيف‬ ‫املقبل‪ .‬ويرغب دوناروما‪ ،‬يف الرحيل عن ناديه‬ ‫احل��ايل‪ ،‬فيما ربطت تقارير �صاحب ال��ـ‪ 19‬عاما‬

‫باالنتقال لعدد من عمالقة �أوروبا ومنها ريال مدريد‬ ‫و�سان ج��رم��ان‪ .‬وم��ع ذل��ك ووفقا ملوقع «كالت�شيو‬ ‫مريكاتو» ف�إن نادي ليفربول الإجنليزي مهتم �أي�ضا‬ ‫ب�ضم احلار�س ال�شاب‪ ،‬حيث يرى امل��درب يورجن‬ ‫كلوب‪� ،‬أن دوناروما قد يكون هو القطعة الناق�صة‬ ‫يف فريقه‪ ،‬والتي �ستجعله يناف�س بقوة على جميع‬

‫الألقاب باملو�سم املقبل‪ .‬و�أ�شار املوقع �إىل �أن �سعر‬ ‫دون��ارم��ا ال��ذي قد يتجاوز ‪ 100‬مليون ي��ورو‪ ،‬لن‬ ‫ي�شكل عقبة �أمام ليفربول‪ ،‬والذي لديه بالفعل يف‬ ‫خزائنه حاليا مبلغ ‪ 142‬مليون جنيه �إ�سرتليني‬ ‫ح�صل عليها م��ن بيع �صانع الأل��ع��اب الربازيلي‪،‬‬ ‫فيليب كوتينيو‪ ،‬لرب�شلونة يناير املا�ضي‪.‬‬

‫بيل‪ ..‬نفاثة الريال املعطلة يفكر مبغادرة الفريق نهائي ًا‬ ‫وكاالت – متابعة المشرق‬

‫غاب جنم منتخب ويلز غاريث بيل عن ت�شكيلة فريقه ريال مدريد يوم‬ ‫َ‬ ‫الثالثاء املا�ضي �ضمن ذهاب دوري ابطال اوروبا امام يوفنتو�س‪ ،‬والتي‬ ‫فاز بها الفريق اال�سباين بثالثية نظيفة‪ ،‬حيث ّ‬ ‫ف�ضل مدرب الفريق زين‬ ‫الدين زي��دان اي�سكو ومن ثم لوكا�س فا�سكيز وماركو ا�سين�سيو على‬ ‫االعتماد على بيل‪ .‬قد يكون غياب بيل قرار ًا فني ًا بحت اتخذه زيدان ليفاجئ‬ ‫يوفنتو�س كما فاج�أه بالت�شكيلة ككل باالعتماد على اي�سكو ا�سا�سي ًا بد ًال من‬ ‫ا�سين�سيو املت�ألق وتغيري �شكل الت�شكيل ككل‪ ،‬وكان خياره �صائب ًا من دون‬ ‫�شك‪ ،‬بحيث ا�ستفاد من هدف كري�ستيانو رونالدو املُبكر ومن جهوزية دفاعه‬ ‫العالية لينق�ض على الفريق االيطايل‪ .‬وظهر غاريث بيل ك�أنه خزين ًا بالفعل‪،‬‬ ‫حتى ا ّنه مل يحتفل بهدف كري�ستيانو رونالدو الثاين وهو جال�س على مقاعد‬ ‫البدالء‪ ،‬وهذا ما بدا وا�ضح ًا بعد ان التقطته عد�سات الكامريات وهو يتفرج‬ ‫ك�أنه �ضيف ًا يف امللعب ال العب ًا يف ريال مدريد‪ ،‬وهذا ال �شك ان له دالالت كثرية‬ ‫ت�ؤ�شر بالنهاية القريبة‪.‬‬ ‫النفاثة املعطلة!‬ ‫منذ اللحظة االوىل على ق��دوم��ه اىل ري��ال م��دري��د وغ��اري��ث بيل ي�صارع‬ ‫اال�صابات وكل ظروفه ال�صعبة من �أجل اثبات النف�س‪ ،‬فنجح احيان ًا‬ ‫وف�شل يف احيان كثرية اخرى‪ ،‬وبالرغم من انه �ش ّكل ثالثية رائعة اىل‬ ‫جانب كري�ستيانو رونالدو وكرمي بنزميا � اّإل �أنه لك يكن النجم االول‬ ‫اب��د ًا‪ .‬ال ميكن مث ًال ن�سيان هدف بيل يف نهائي ك�أ�س ملك ا�سبانيا امام‬

‫بر�شلونة عام ‪ 2015‬حتت عنوان «بيل هرب بيل هرب»‪ ،‬او حتى ر�أ�سيته يف‬ ‫مرمى اتلتيكو مدريد يف نهائي دوري ابطال اوروبا عام ‪ 2014‬والتي اعطت‬ ‫التقدم لريال مدريد قبل ان يفوز االخري باللقب يومها‪ .‬لكن يف نف�س الوقت‪ ،‬ال‬ ‫ميكن ان نتحدث عن بيل من دون ذكر تاريخه مع اال�صابات الكثرية يف ريال‬ ‫مدريد‪ ،‬لدرجة و�صل البع�ض اىل القول ان الو�ضع الطبيعي لنجم املنتخب‬ ‫الويلزي هو ان يكون م�صاب ًا‪ ،‬وبهذا الو�ضع يذكرنا كثري ًا بنجم فريق بورو�سيا‬ ‫دورمتوند ماركو روي�س «الغائب الدائم» ب�سبب اال�صابة‪ .‬بيل «النفاثة» ميلك‬ ‫موهبة مميزة بالفعل وهذا ما يف�سر املبلغ الكبري الذي دفعه ريال مدريد من اجل‬ ‫التعاقد معه‪ ،‬لكن الغريب يف االمر انه مل يتمكن يف كل املوا�سم التي لعبها يف‬ ‫ا�سبانيا من تقدمي م�ستوى ثابت يجعله ركن ا�سا�سي يف ت�شكيلة الفريق‪ .‬ال �شك‬ ‫ان اال�صابة عرقلت بيل يف الكثري من املباريات‪ ،‬لكن اي�ض ًا م�شاركته يف مركز‬ ‫غري منا�سب يف العديد من املباريات اثرت عليه �سلب ًا‪ ،‬والدليل على ذلك انه يف‬ ‫كل م ّرة يلعب فيها يف مركزه املعتاد نراه يتحرك بحرية اكرث مع خطورة اكرب‬ ‫على مرمى اخل�صم‪ .‬لكن حتى االن‪ ،‬نرى بان «النفاثة» قد تعطلت ق�سر ًا ويبدو‬ ‫ان م�ستقبل الالعب اقرتب من احل�سم جلهة مغادرته ريال مدريد والعودة اىل‬ ‫الدوري االجنليزي‪ ،‬وحظوظه باالن�ضمام اىل مان�ش�سرت يونايتد مرتفعة حتى‬ ‫االن‪ .‬يذكر ان بيل �سجل هدف ًا وحيد ًا هذا املو�سم يف دوري ابطال اوروبا يف ‪4‬‬ ‫مباريات لعبها‪ ،‬و�سجل ‪ 11‬هدف ًا يف ‪ 20‬مباراة لعبها يف الدوري اال�سباين‪.‬‬ ‫النهاية غري ال�سعيدة!‬ ‫ن�شرتْ �صحيفة «�آ�س» اال�سبانية‪ ،‬تقرير ًا ي�ؤكد ان غاريث بيل بد�أ بالفعل طرح‬

‫فكرة املغادرة بعد ان �ساءت عالقته مبدربه يف املو�سم احلايل‪ ،‬والذي �شارك يف‬ ‫‪ 15‬مباراة ك�أ�سا�سي يف الدوري اال�سباين هذا املو�سم ويف اغلبها مل ي�شارك‬ ‫لـ‪ 90‬دقيقة كاملة‪ ،‬وبالتايل خروج الالعب اىل ح ٍّد ما من ح�سابات املدرب‪ .‬واذا‬ ‫نظرنا ب�شكل افقي‪ ،‬نرى بان عالقة زيدان مع مواطنه كرمي بنزميا مغايرة متام ًا‬ ‫ملا هي عليه مع غاريث بيل‪ ،‬فاالول يحظى بدعم كبري بالرغم من كل «كوارثه»‬ ‫هذا العام‪ ،‬بينما الثاين يجل�س على مقاعد البدالء من دون ان يتكلم عنه احد‪.‬‬ ‫ويف الفرتة االخرية اي�ض ًا‪ ،‬اعتمد زيدان اكرث على الثنائي ا�سين�سيو ‪ -‬فا�سكيز‬ ‫بد ًال من االعتماد على بيل‪ ،‬وهذا يعود لت�ألق الثنائي بكل معنى الكلمة‪ ،‬خ�صو�ص ًا‬ ‫يف دوري ابطال اوروبا‪ ،‬فهما فر�ضا نف�سيهما على الت�شكيلة اال�سا�سية للفريق‬ ‫وا�صبحا من العنا�صر اال�سا�سية للنجاح‪ .‬وبالتايل كل تلك االمور تدل على ان‬ ‫اجت��اه تفكري زي��دان وخططه ابتعدت قلي ًال عن غاريث بيل‪ ،‬برغم ان االخري‬ ‫�سجل هدفني لفريقه يوم ال�سبت املا�ضي امام ال�س باملا�س يف الدوري اال�سباين‬ ‫وو�صل معدل ادائه بح�سب ابرز املواقع العاملية اىل ‪ 9.3‬يف تلك املباراة‪ .‬غاريث‬ ‫بيل مير بفرتة جيدة يف الوقت احل��ايل‪ ،‬الالعب بحاجة لثقة اكرب من مدربه‬ ‫وزمالئه يف الفريق‪ ،‬وهو فعلي ًا لي�س بعيد ًا عن الطريق احلقيقي الذي يجب‬ ‫�سلوكه‪ ،‬كما �أ ّنه يف كل مرة يلعب من دون �ضغوط يقدم اف�ضل ما ميكن بالفعل‪.‬‬ ‫هدفا بيل يف الدوري اال�سباين ال�سبت املا�ضي مل ي�شفعا له بان يكون ا�سا�سي ًا‬ ‫او حتى ي�شارك ولو لدقائق قليلة امام يوفنتو�س يف اقوى مواجهات فريقه يف‬ ‫الفرتة احلالية‪ ،‬ويبدو ان ال �شيء ي�شفع لالعب يف الفرتة املقبلة و�سط ح�ضور‬ ‫ا�سين�سيو وفا�سكيز الرائع وتردي العالقة بينه وبني زيدان‪.‬‬


‫‪8‬‬

‫رياضة محلية‬

‫الأحد املوافق ‪ 8‬من ني�سان ‪ 2018‬العدد ‪ 4019‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬ ‫‪Sunday ,8 April. 2018 No. 4019 Year 15‬‬

‫يتطلع إلى حسم صدارة المجموعة‬

‫القوة اجلوية يرفع �شعار الفوز �أمام اجلزيرة ملوا�صلة حملته للدفاع عن اللقب الثالث‬ ‫بغداد ‪ -‬ميثم الحسني‬

‫يَخو�ض فريق القوة اجلوية يوم الثالثاء املقبل‬ ‫مباراة يف غاية االهمية يف بطولة كا�س االحتاد‬ ‫اال�سيوي عندما يواجه مت�صدر املجموعة‬ ‫االوىل اجلزيرة االردين يف العا�صمة االردنية‬ ‫عمان حل�ساب اجلولة اخلام�سة من دوري‬ ‫املجموعات‪ .‬وقد غادر الفريق العا�صمة بغداد‬ ‫اىل االردن وو�صل ظهر ام�س حت�ضريا للمباراة‬ ‫التي تعد فا�صلة بالن�سبة لالزرق اجلوي‪ ،‬برغم‬ ‫انه خا�ض ثالث مباريات فقط ويف ر�صيده ‪7‬‬ ‫نقاط‪ ،‬اال ان ح�سم ال�صدارة �سيمر من خالل‬ ‫النتيجة االيجابية يف مباراة اجلزيرة املرتقبة‪.‬‬ ‫(امل�شرق) ا�ستطلعت اراء بعثة القوة اجلوية قبل‬ ‫التوجه اىل االردن‪:‬‬ ‫ح�سم ال�صدارة‬ ‫مدرب كرة القوة اجلوية را�ضي �شني�شل ا�شار‬ ‫اىل ان من العوامل االيجابية ان الفريق غادر‬ ‫اىل عمان بعد انهاء مباراة الكال�سيكو مل�صلحته‬ ‫ما منح الالعبني ارتياحا نف�سيا وزخما معنويا‬ ‫ملواجهة الثالثاء املرتقبة امام اجلزيرة االردين‪،‬‬ ‫حيث تعد هذه املباراة هي الفا�صلة حل�سم هوية‬ ‫مت�صدر املجموعة وكلنا ثقة بالعبينا الجتياز‬ ‫املباراة بنتيجة ايجابية‪ .‬واو�ضح �شني�شل ان‬ ‫فريق اجلزيرة فريق مميز وال �شك انه هو االخر‬ ‫يخطط للنقاط الثالث ال �سيما وان املباراة على‬

‫وقدمت م�ستوى طيبا‪ ،‬لكننا قادرون على جتاوز من االندية املر�شحة للقب كونه حامل لقب اخر‬ ‫املباراة وخطف �صدارة املجموعة‪ ،‬ال �سيما وان ن�سختني وبالتايل �سندخل املباراة بثقلنا الكبري‬ ‫الفريق ا�ستعاد بع�ض اوراقه الرابحة ومير من اجل ك�سب نقاطها الثالث‪.‬‬ ‫مبرحلة ا�ستقرار فني ومعنوي ميكنه من انتزاع‬ ‫عازمون على الفوز‬ ‫النقاط الثالث‪.‬‬ ‫العب فريق القوة اجلوية الدويل همام طارق‬ ‫اكد جاهزيته للمباراة‪ ،‬بعد ان عاد اىل الفريق‬ ‫مباراة مف�صلية‬ ‫اما املدرب امل�ساعد لفريق القوة اجلوية عبد يف مباراة الكال�سيكو �ضد الزوراء و�شفي من‬ ‫اجلبار ها�شم فقال‪ :‬ان مباراة الثالثاء مف�صلية اال�صابة ب�شكل تام‪ ،‬الفتا انه يتطلع ان يكون مع‬ ‫ومهمة حل�سم �صدارة املجموعة‪ ،‬فريق اجلزيرة زمالئه يف �صدارة الرتتيب كون القوة اجلوية‬ ‫االردين من االندية املتميزة وقدم م�ستوى يتزعم البطولة اال�سيوية يف اخر ن�سختني‬ ‫متطورا واداء م�ستقرا يف البطولة‪ ،‬لكن فريقنا وبالتايل علينا تاكيد جدارتنا يف مثل هكذا‬ ‫حامل اللقب الخر ن�سختني وعلينا ان نح�سم مباريات حا�سمة ومهمة‪ .‬وا�شار اىل ان الفريق‬ ‫التاهل كمت�صدر للمجموعة االوىل وهذا يحتم و�صل اىل مدينة عمان و�سيخو�ض عددا من‬ ‫علينا جتاوز الفريق االردين وح�صد النقاط الوحدات التدريبية هناك وانهاء اال�ستعدادات‬ ‫الثالث‪ .‬وا�شار اىل ان معطيات املباراة االوىل بال�شكل االمثل‪ ،‬منوها ان املالك الفني الذي‬ ‫تغريت االن‪ ،‬القوة اجلوية بحال اف�ضل وبدى يقوده املدرب را�ضي �شني�شل ميلك معلومات‬ ‫اال�ستقرار يطغى على اداء الفريق على خالف وافية عن الفريق االردين وبالتايل �سيحدد لنا‬ ‫املباراة االوىل التي خا�ضها الفريق بعد ايام واجباتنا يف امللعب وعلينا ان نطبقها ل�ضمان‬ ‫من ا�ستالمنا مهمة تدريب الفريق‪ ،‬لكن املدرب خطف نقاط املباراة‪ .‬واثنى طارق على م�ستوى‬ ‫را�ضي �شني�شل احدث تطورا ملحوظا على الفريق يف مباريات الدوري واخرها امام‬ ‫اداء الفريق وهذا ما ات�ضح ب�شكل وا�ضح خالل الزوراء الذي اثبت من خالله مدى تطور م�ستوى‬ ‫مباريات الدوري‪ .‬وبني ان الفوز يف مباراة الفريق وقدرته على الدخول اىل املناف�سة بعد ان‬ ‫الكال�سيكو على املناف�س الزوراء �سيكون دافعا ابتعد يف اجلوالت االوىل‪ ،‬وهذا التقدم ي�ضيف‬ ‫ملعبه وبني جماهريه وبالتايل ي�سعى ال�ستثمار الكافية للتعامل مع مباريات الذهاب واالياب الفريق البطل‪ .‬وطالب �شني�شل العبيه بالرتكيز معنويا للجميع بتجاوز فريق اجلزيرة وامل�ضي لنا كالعبني معنويا وال بد ان يرتجم يف لقاء‬ ‫تلك العوامل‪ ،‬باملقابل فريقنا باتت لديه اخلربة والتعامل مع املباريات احلا�سمة ب�شخ�صية يف املباراة كون فريق اجلزيرة من الفرق املميزة قدما يف البطولة‪ ،‬منوها بان فريق القوة اجلوية اجلزيرة االردين‪.‬‬

‫العراق يواجه لبنان وفل�سطني جتريبي ًا‬

‫ب�شار م�صطفى‪ :‬قفازات العراق تت�ألق يف بطولة العرب‬ ‫وزن ‪ ٥٦‬كغم وكرار كاظم �سهم وزن‬ ‫بغداد ‪ -‬قاسم شالكه‬ ‫ت�أه َل خم�سة مالكمني من منتخبنا ‪ ٦٩‬كغم الو�سام الربونز وبهذه‬ ‫الوطني باملالكمة اىل نهائي النتائج �ضمن منتخبنا ‪ ٧‬او�سمة‬ ‫بطولة العرب املقامة يف ال�سودان ملونة ونامل ان تكون هنالك‬ ‫للمناف�سة على ذهبية العرب فيما‬ ‫�ضمن مالكمان الو�سام الربونز بعد‬ ‫ان قدم منتخبنا اداء �أذهل املتابعني‬ ‫خالل النزاالت التي انطلقت يف‬ ‫الثاين من �شهر ني�سان احلايل‪ ،‬اكد‬ ‫ذلك النائب االول لرئي�س اللجنة‬ ‫االوملبية العراقية رئي�س االحتاد‬ ‫العراقي باملالكمة ب�شار م�صطفى‬ ‫حيث ا�شار اىل ان املالكمني‬ ‫اخلم�سة الذين ت�أهلوا لنهائيات‬ ‫بطولة العرب هم ح�سن علي نا�صر‬ ‫وزن ‪ ٤٩‬كغم وعمار جبار وزن ‪٦٠‬‬ ‫كغم وحيدر عبد الر�ضا وزن ‪٦٤‬‬ ‫كغم ومظهر با�سل وزن ‪ ٧٥‬كغم‬ ‫و�سعدي طارق وزن ‪ ٩١ +‬كغم فيما‬ ‫احرز املالكمان جعفر عبد الر�ضا‬

‫ذهبيات يف النزاالت النهائية‪.‬‬ ‫يف ما اخفق مالكمان هما حممد‬ ‫عبد احلكيم وزن ‪ ٥٢‬كغم وخليل‬ ‫ابراهيم وزن ‪ ٩١‬كغم‪ .‬وا�ضاف‪:‬‬

‫ورغم قوة املناف�سة اال ان منتخبنا‬ ‫كان ندا ومبتغانا من امل�شاركة‬ ‫اثمرت بنتائج طيبة كذلك حققتا‬ ‫مبتغانا من امل�شاركة حيث هي اوىل‬ ‫حمطات االعداد للدورة اال�سيوية‬ ‫املقبلة التي اقام يف �شهر ني�سان‬ ‫املقبل يف اندوني�سا حيث اكت�ساب‬ ‫اخلربة واالحتكاك لالعبني ورفع‬ ‫امل�ستوى الفني والبدين للمالكمني‬ ‫اذا ان بانتظارها مهمة ا�سيوية‬ ‫كبرية لذلك ن�سعى ال�ستغالل الوقت‬ ‫وزج منتخبنا يف اكرث من مع�سكر‬ ‫وبطولة من اجل حتقيق نتائج‬ ‫تليق با�سم املالكمة العراقية حيث‬ ‫على مدى ال�سنوات املا�ضية كانت‬ ‫املالكمة العراقية حا�ضرة ون�سعى‬ ‫ان نكون حا�ضرين يف الدورة‬ ‫اال�سيوية املقبلة يف ظل وجود‬ ‫نخبة مميزة من املالكمني نتوقع لها‬ ‫النجاح يف الدورة‪.‬‬

‫بغداد – المشرق‬

‫� َ‬ ‫أعلن االحتاد العراقي لكرة القدم عن االتفاق النهائي مع االحتادين اللبناين والفل�سطيني القامة‏مباراتني جتريبيتني يف العراق نهاية ال�شهر اجلاري‬ ‫وبداية ال�شهر املقبل يف ملعبي كربالء‏والب�صرة الدوليني‪ .‬وقال ع�ضو االحتاد العراقي فالح مو�سى ان االحتاد اتفق ‏ب�شكل نهائي مع نظريه اللبناين‬ ‫القامة مباراة جتريبية بني املنتخبني يف ملعب كربالء الدويل‏يف ال�سابع والع�شرين من �شهر ابريل‪ /‬ني�سان اجلاري‪ ،‬حيث مت تثبيت املوعد ب�شكل ر�سمي‬ ‫‏وباالتفاق بني املنتخبني‪ .‬وا�شار اىل ان املباراة الثانية التي مت ت�أمينها للمنتخب �ستكون امام املنتخب الفل�سطيني يف ‏ملعب جذع النخلة يف مدينة‬ ‫الب�صرة يف ال�سابع من �شهر مايو‪ /‬ايار املقبل‪ ،‬الفتا ان ‏املباراتني هما �ضمن اطار اعدادات املنتخب العراقي لبطولة ا�سيا املقبلة‪ .‬واو�ضح ان االحتاد‬ ‫اي�ضا خاطب عددا من املنتخبات االخرى من اجل ت�أمني مباريات دولية‏ر�سمية يف ايام الفيفا من اجل منح الفر�صة للمدرب با�سم قا�سم باعداد الفريق‬ ‫للبطولة القارية‏املرتقبة‪ .‬ي�شار اىل ان االحتاد الدويل قرر رفع احلظر عن ثالث مدن عراقية يف اجتماعه ال�شهر‏املا�ضي‪.‬‏‬

‫العبودي يزور نفط الو�سط ويحثهم على ت�صحيح امل�سار‬ ‫بغداد ‪ -‬المشرق‬

‫زا َر مدير عام �شركة خطوط االنابيب النفطية‬ ‫علي جبري العبودي مقر ادارة نادي نفط الو�سط‬ ‫وحث ‏االدارة على بذل جهود حثيثة من اجل‬ ‫ا�ستعادة توازن الفريق اىل و�ضعه الطبيعي‬ ‫بعد �سل�سلة من ‏النتائج املتوا�ضعة ‏‪ .‬وقال‬ ‫العبودي‪ :‬ان زيارتنا اليوم اىل مقر نادي نفط‬ ‫الو�سط الق�صد منها دعم ادارة النادي وحثها‬

‫منتخبنا للمبارزة يقهر نظريه ال�سلوفيني ويت�أهل �إىل دور الـ‪ 32‬من بطولة العامل‬ ‫فيرونا االيطالية ‪ -‬بالل زكي‬

‫موفد االتحاد العراقي لإلعالم الرياضي‬

‫وا�ص َل العبو منتخبنا ال�شبابي للمبارزة فئة ال�سيف‬ ‫العربي �سل�سلة عرو�ضهم املميزة ونتائجهم الإيجابية‬ ‫يف الأدوار الإق�صائية ملناف�سات الفرقي �ضمن نهائيات‬ ‫بطولة العامل املتوا�صلة فعالياتها يف مركز كاتوليكا‬ ‫الريا�ضي مبدينة فريونا االيطالية مب�شاركة نحو‬ ‫‪ 1500‬العب ميثلون �أكرث من ‪ 110‬دول‪ .‬وكان للنتائج‬ ‫الإيجابية التي حققها منتخبنا يف الأدوار التمهيدية‬ ‫«مرحلة املجموعات» الأثر الكبري يف عدم خو�ض نزاالت‬ ‫دور الـ»‪ »128‬والت�أهل ب�صورة مبا�شرة اىل دور الـ»‪»64‬‬ ‫لي�صطدم بعقبة املنتخب ال�سلوفيني القوي واملر�شح‬ ‫للو�صول اىل املراحل املتقدمة‪ ,‬لكن ابطالنا كانوا على‬ ‫املوعد ومتكنوا من احلاق الهزمية مبناف�سهم بنتيجة‬ ‫«‪ »39 - 45‬لي�ضمنوا الو�صول اىل دور الـ»‪ »32‬عن‬ ‫جدارة وا�ستحقاق‪ .‬ومن امل�ؤمل ان يواجه منتخبنا يف‬ ‫اجلولة املقبلة نظريه الكندي الذي متكن هو الآخر من‬ ‫بلوغ هذا الدور بعد تخطيه �أكرث من مناف�س �صعب‪.‬‬ ‫وا�شاد رئي�س احتاد املبارزة رئي�س الوفد العراقي زياد‬ ‫ح�سن يف ت�صريحه لـ»موفد االحتاد العراقي لالعالم‬ ‫الريا�ضي» باالداء البطويل لالعبني علي عبود وحممد‬ ‫فاخر ومهدي حميب�س برغم �صغر �سن الأخري وعدم‬ ‫جاهزية الأول‪ ,‬مبينا ان النتائج اجليدة حتققت نتيجة‬ ‫جهود بذلت على مدى �سنوات طويلة من �أجل تهيئة‬ ‫هذه املجموعة من الالعبني لتكون قادرة على مقارعة‬ ‫ابطال العامل‪ .‬وا�ضاف ان احتاده ووفقا لال�سرتاتيجية‬ ‫التي اعتمدها م�ؤخرا فانه يرنو للو�صول اىل م�صاف‬ ‫اف�ضل ‪ 20‬منتخبا على م�ستوى العامل‪ ,‬بعد ان حتقق‬ ‫يف وقت �سابق نيل املركز ال�ساد�س على م�ستوى القارة‬ ‫ال�صفراء ف�ضال عن احتالل الرتتيب الثالث مكرر يف‬ ‫نهائيات ك�أ�س العامل حتت ‪ 20‬عاما التي اقيمت يف‬ ‫العا�صمة االيرانية طهران‪ .‬وا�شار اىل ان منتخبنا‬ ‫عانى الكثري من املعوقات والعراقيل قبيل م�شاركته‬ ‫احلالية منها تعر�ض ابرز الالعبني حممد عالء‪ ,‬امللقب‬

‫بـ»الذكي» يف الأو�ساط العاملية‪ ,‬اىل حادث عر�ضي يف‬ ‫العا�صمة بغداد حال دون م�شاركته‪ ,‬ا�ضافة اىل غياب‬ ‫مدرب املنتخب رعد قا�سم لعدم متكنه من احل�صول على‬ ‫االجازة يف مقر عمله‪ ,‬اال ان جميع تلك العوامل ال�سلبية‬ ‫مت تالفيها بف�ضل العمل اجلماعي وروح الفريق الواحد‬ ‫ال�سائدة يف احتاد املبارزة‪ .‬ولفت ح�سن اىل ان ما‬ ‫حتقق خالل امل�شاركة احلالية لي�س بالأمر الب�سيط على‬ ‫االطالق والدليل هو وجود ثالث دول عربية فقط اىل‬ ‫جانب العراق يف هذا الدور وهي كل من م�صر والكويت‬ ‫وال�سعودية‪ ,‬كما ان هناك العديد من الدول الآخرى‬ ‫املتقدمة يف جمال هذه اللعبة مل يتاح لها فر�صة بلوغ‬ ‫هذا الدور كربيطانيا ورومانيا وبيالرو�سيا والقائمة‬ ‫تطول‪ .‬ويف ختام حديثه �شكا ح�سن من حاالت التزوير‬ ‫الوا�ضحة التي تنتهجها اغلب املنتخبات امل�شاركة‬ ‫يف هذا املحفل العاملي الكبري‪ ,‬داعيا االحتاد الدويل‬ ‫اىل �ضرورة ان يكون اكرث حزما يف احلد من هذه‬

‫الظاهرة اخلطرية من خالل فر�ض عقوبات قا�سية على‬ ‫االحتادات والالعبني الذين يثبت تورطهم‪ ,‬كما طالب‬ ‫�أي�ضا با�ستخدام تقنيات حديثة ت�سهم يف الك�شف عن‬ ‫حاالت التزوير‪.‬‬ ‫بطاقة الأوملبياد للعراق‬ ‫من جهته اكد العب منتخبنا مهدي حميب�س ظفره‬ ‫ببطاقة الدعوة الوحيدة اخلا�صة بقارة �آ�سيا لال�شرتاك‬ ‫يف اوملبياد ال�شباب املقبل الذي �سيقام نهاية العام‬ ‫احلايل يف الأرجنتني‪ ,‬منوها بان م�شاركته يف بطولة‬ ‫العامل احلالية كانت مفيدة بالن�سبة له ب�شكل كبري جدا‬ ‫بعد احتكاكه مع خمتلف املدار�س ا�ضافة اىل كونه قد‬ ‫�شارك يف فئته اخلا�صة النا�شئني كما مثل منتخب‬ ‫الفرقي لفئة ال�شباب اي�ضا نتيجة ا�صابة الالعب حممد‬ ‫عالء‪ .‬وتابع ان االحتاد اعد برناجما حت�ضرييا متكامال‬ ‫�سيعمل على تطبيقه يف الفرتة املقبلة من اجل الو�صول‬ ‫اىل االوملبياد باف�ضل �صورة ممكنة‪.‬‬

‫‏على العمل املتوا�صل ال�ستعادة الق الفريق الذي‬ ‫غاب عنه املو�سم احلايل‪ ،‬الفتا ان االدارة‏مطالبة‬ ‫بجهود م�ضاعفة من اجل عودة الفريق لو�ضعه‬ ‫الطبيعي‪ .‬وا�شار اىل ان ال�شركة توا�صل دعمها‬ ‫للنادي و�ستوا�صل الدعم كون فريق نفط الو�سط‬ ‫من االندية ‏التي مثلت وزارة النفط خري متثيل‬ ‫و�سبق وان توج الفريق بلقب الدوري‪ ،‬وبالتايل‬ ‫ننتظر ان ‏ي�ستعيد الفريق مكانته الطبيعية يف‬

‫الدوري‪ .‬واو�ضح انه اطلع على واقع املن�ش�آت‬ ‫الريا�ضية والبنى التحتية و�ضمن مفكرتنا‬ ‫خطة العادة ‏اعمار البنى التحتية لتكون الئقة‬ ‫وتتنا�سب مع ما يقدمه النادي وما حققه من‬ ‫اجنازات برغم حداثته ‏يف الدوري العراقي‪.‬‏‬ ‫ي�شار اىل ان �شركة خطوط االنابيب النفطية‬ ‫هي ال�شركة الراعية لنادي نفط الو�سط ويرتبط‬ ‫بها‏النادي ماليا‪.‬‬

‫المالكم الدولي مصطفى محمد ‪:‬‬

‫الو�صول �إىل النتائج يتم عن طريق دعم املدار�س التخ�ص�صية‬ ‫بغداد – المشرق‬

‫ُتعاين الريا�ضة العراقية عموم ًا والألعاب الفردية ب�شكل‬ ‫خا�ص‪ ،‬الأم ّرين لأجل تواجدها ك�ألعاب منجزة نفخر بها‬ ‫وبقائمة كبرية من الأبطال الذين حققوا ملنتخباتنا الوطنية ما‬ ‫عجزت عنه الألعاب اجلماعية‪ ،‬ومن بني �أكرث الألعاب الن�شطة‬ ‫بنجومها وت�أريخها امل�ش ّرف هي ريا�ضة الفن النبيل املالكمة‪،‬‬ ‫التي و�صلت اىل ما ال حت�سد عليه‪ ،‬وملناق�شة هذا امللف التقينا‬ ‫البطل الدويل جنم منتخبنا الوطني حالي ًا ونادي ال�شرطة‬ ‫�سابق ًا باملالكمة للوزن الثقيل م�صطفى حممد جلوب وتوجهنا‬ ‫�إليه باال�سئلة التالية‪:‬‬ ‫* �شكوت حال اللعبة منذ البداية‪ ،‬هل هناك �أ�سباب م ّ‬ ‫ُ�شخ�صة؟‬ ‫ نعم هناك الكثري من الأ�سباب على الرغم من �أن اللعبة لها‬‫قاعدة عري�ضة يف جميع املحافظات‪� ،‬إال �أن قلة الدعم واالهتمام‬ ‫ال بد �أن ت�ؤدي اىل الرتاجع‪ ،‬وهناك اي�ض ًا الأندية وهي خاليا‬ ‫التما�س الأوىل باملوهبة الريا�ضية باتت تبحث اليوم عن‬ ‫الالعب اجلاهز الذي ميثلها وال تتكلف عناء العمل وانتاج‬ ‫املوهبة وتقدميها كما كان يح�صل يف ال�سابق‪ ،‬وهذا احلال‬ ‫�أدى اىل تراجع خميف والعذر الوحيد هو ق�صر ذات اليد ولو‬ ‫تتبّعت لوجدت �أن املدرب يعمل بالتطوّ ع والالعب يجهّز نف�سه‬ ‫بنف�سه وحب اللعبة هو الهاج�س الوحيد‪ ،‬والعذر �أن االنفاق‬ ‫�ضعيف وال وجود ملن ّفذ للتمويل واال�ستثمار‪.‬‬ ‫* تبدو الر�ؤية �سوداوية �إىل حدود بعيدة‪ ،‬ما احلل لإنعا�ش‬ ‫اللعبة؟‬ ‫ احلل �سهل ووا�ضح خا�صة والكفاءات التدريبية موجودة‬‫بكرثة و�أماكن التدريب متوافرة هي الأخرى‪ ،‬و�أجد يف‬ ‫الرعاية املركزية �أحد احللول بالتعاون مع االحتاد املركزي‬ ‫وفتح �آفاق ت�أ�سي�س املدار�س اللكمية املتميّزة‪ ،‬عندها �سنجد‬ ‫�أن املوهبة حا�ضرة وت�سري يف الطريق ال�صحيح والأهم هو‬ ‫البداية للفئات العمرية ال�صغرية‪.‬‬ ‫* طاملا حتدّثنا عن الأندية‪ ،‬ترى هل كانت م�شكلة نادي ال�شرطة‬ ‫�سبب ًا يف تركه؟‬ ‫ احلقيقة نحن كمجتمع ريا�ضي يف داخل النادي ال توجد‬‫لدينا م�شكلة‪ ،‬ولكن اجلميع يعلم �أن م�شكلة نادي ال�شرطة هي‬

‫�صراع �إدارات متباينة يف الر�أي وخمتلفة اىل حدود بعيدة‪،‬‬ ‫وتبدّل هذه الإدارات �أ ّثر بطريقة وب�أخرى على الالعبني‬ ‫واملدربني �أي�ض ًا‪ ،‬وكان ال�سبب الأول يف ما و�صل �إليه النادي‬ ‫من حالة �صعبة‪.‬‬ ‫* وما وجهتك بعد ال�شرطة؟‬ ‫ عدت اىل املدينة الأم العمارة يف حمافظة مي�سان‪ ،‬و�أمثلّ‬‫نادي الأمري حالي ًا‪ ،‬وما زلت �أتد ّرب مبعية والدي و�صاحب‬ ‫الف�ضل الأكرب يف اجنازاتي املدرب الدويل حممد جلوب ده�ش‪،‬‬ ‫وم�ستعد لتمثيل النادي واملحافظة والعراق يف �أي ا�ستحقاق‬ ‫خارجي‪ ،‬ومن جانب �آخر ن�سعى لإكمال املدر�سة الريا�ضية‬ ‫التخ�ص�صية باملالكمة يف مي�سان‪ ،‬فهناك الكثري من املواهب‬ ‫ّ‬ ‫تنتظر طريقهـ ــا للو�صول اىل ما و�صلنا �إليه ورمبا �أكرث من‬ ‫ذلك وح�صلنا على وعود بدعم املدر�سة و�إكمال نواق�صها‪.‬‬


‫| ذاكرة عراقية | ‪7‬‬

‫الأحد املوافق ‪ 8‬من ني�سان ‪ 2018‬العدد ‪ 4019‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬ ‫‪Sunday, 8 April. 2018 No. 4019 Year 15‬‬

‫من مؤسسي البعث وأول قادته ‪ ..‬ذبحه صدام بسكين منحرف !‬

‫ف�ؤاد الركابي‪� ..‬أول من �أراد �إغراق العراق ببحر من الدماء‪ ..‬ف�أغرق يف دمه!‬ ‫من ُذ بداية انتمائه حل��زب البعث يف بداية ت�شكيله يف‬ ‫العراق �أواخ��ر �أربعينيات القرن املا�ضي‪ ،‬ان�ضم طالب‬ ‫كلية الهند�سة ببغداد ف�ؤاد احمد الركابي‪ ،‬ومن اجل �أن‬ ‫يقوي حزبه الفتي كان ف�ؤاد يعمل على تفتيت ن�سيج حزب‬ ‫اال�ستقالل احلزب القومي املعتدل الذي كان له قواعده‬ ‫وامتداداته ووجوده امل�ؤثر يف ال�شارع العراقي‪ ،‬وهكذا‬ ‫تقدم ف����ؤاد يف البعث و�أ���ص��ب��ح ام�ين �سره لعام ‪1951‬‬ ‫وا�ستمر يف قيادة هذا احل��زب ويف العام ‪ 1959‬خطط‬ ‫وا�شرف على عملية اغتيال الزعيم عبد الكرمي قا�سم‪ ،‬ولو‬ ‫جنحت م�ؤامراته لأغرق العراق يف بحر الدماء‪.‬‬ ‫نبذة عن حياته‬

‫ول��د ف���ؤاد احمد الركابي يف مدينة النا�صرية (جنوب‬ ‫ال��ع��راق) يف ال��ع��ام ‪ 1930‬م��ن عائلة ك��ادح��ة‪ ،‬حيث كان‬ ‫ي�شتغل �أب��وه كا�سبا عندما كان يف مدينة النا�صرية او‬ ‫بعد جميئه اىل ب��غ��داد‪� ،‬أك��م��ل ف����ؤاد درا�سته االبتدائية‬ ‫والإع���دادي���ة يف النا�صرية وانتقل اىل ب��غ��داد ليدر�س‬ ‫الهند�سة حيث انهى درا�سته يف كلية الهند�سة يف ال�سنة‬ ‫الدرا�سية ‪ ،1953 -1952‬عني بعدها موظفا يف مديرية‬ ‫الآث���ار العامة ثم مهند�سا يف جمل�س الإع��م��ار حتى ‪14‬‬ ‫متوز ‪ .1958‬على �صعيد عمله احلزبي اختري يف ‪� 17‬أيار‬ ‫‪ 1953‬امينا ل�سر التنظيم‪ ،‬وانتخب م�س�ؤوال عن احلزب‬ ‫يف م�ؤمتره القطري �أواخ��ر العام ‪ 1955‬وظ��ل يف هذا‬ ‫املن�صب حتى ف�شل حماولة اغتيال الزعيم عبد الكرمي‬ ‫قا�سم يف منطقة ر�أ�س القرية ب�شارع الر�شيد ببغداد ع�صر‬ ‫يوم ال�سابع من ت�شرين الأول عام ‪ ،1959‬فقد جرح الزعيم‬ ‫عبد الكرمي قا�سم يف يده اليمنى فيما قتل �سائقه وجرح‬ ‫مرافقه املقدم قا�سم اجلنابي‪ ،‬ال��ذي خ��رج من ال�سيارة‬ ‫للت�صدي للمهاجمني لكنه خر مغ�شيا ب�سبب �إ�صابته‪ ،‬اما‬ ‫املهاجمون فقد فروا تاركني جثة رفيقهم الذي قتل خالل‬ ‫الهجوم‪ ..‬وق��د اهتدت ال�شرطة بوا�سطة اجلثة اىل ان‬ ‫البعثيني كانوا وراء هذه العملية‪ ،‬وت�شكلت هيئة حتقيقية‬ ‫بـ�إ�شراف الزعيم طه ال�شيخ احمد امر احلركات الع�سكرية‬ ‫يف وزارة الدفاع‪ ،‬وقد ح�ضر امل�صور املعروف حازم باك‬ ‫الذي تعرف على جثة املهاجم وهو عبد الوهاب الغريري‬ ‫الذي مت تفتي�ش �سرواله ووجد ان �صاحب املكوى قد كتب‬ ‫ا�سم �أخيه على جيب ال�سروال اخللفي‪ ،‬وطلبت الهيئة من‬ ‫�سلطات الأمن معلومات عن الغريري‪ ،‬وبد�أ العمل اجلدي‬ ‫منذ اليوم الثالث لعملية االغتيال فجرى اعتقال املتهم‬ ‫علي �شاكر �إبراهيم حليوه وخالد علي ال�صالح وبد�أت‬ ‫االعرتافات تتواىل‪ ،‬اما ف�ؤاد الركابي فقد هرب اىل �سورية‬ ‫يوم ‪ 13‬ت�شرين الثاين ‪ 1959‬بعد ان كان خمتفيا ب�صحبة‬ ‫عبد الله جابر الركابي وحازم جواد ع�ضو القيادة‪ ،‬وكان‬ ‫اول الهاربني �صدام وعبد الكرمي ال�شيخلي ثم حلق بهما‬ ‫م��دح��ت �إب��راه��ي��م جمعة وح���امت ح��م��دان ال��ع��زاوي وطه‬ ‫يا�سني العلي‪ ،‬فيما القي القب�ض على ق�سم من امل�شاركني‬ ‫يف مقدمتهم �سمري عبد العزيز النجم الذي �أ�صيب بجرح‬ ‫يف العملية! واجلميع فروا �إىل �سوريا ثم ا�ستقروا يف‬ ‫م�صر التي منحتهم اللجوء ال�سيا�سي‪ .‬من جانبها فان‬ ‫القيادة القطرية جمدت ف�ؤاد الركابي وعينت علي �صالح‬ ‫ال�سعدي بدال عنه لإدارة �ش�ؤون حزبهم الذي انهار �أمام‬ ‫التحقيق وغ�ضب اجلماهري من جرميتهم! الركابي من‬ ‫جانبه انحاز اىل النا�صريني واخذ ينتقد البعث ثم يهاجمه‬ ‫ويف �آب ‪ 1960‬مت ف�صل ف�ؤاد الركابي من البعث‪ ،‬وبهذا‬ ‫ال�صدد يذكر القيادي البعثي اللبناين جهاد كرم يف كتابه‬ ‫«بعثيون عراقيون» كما عرفتهم من �ص‪ 18 – 17‬قائال‪:‬‬ ‫ف�صل ف�ؤاد من احلزب بعد امل�ؤمتر القومي الرابع‪ ،‬الذي‬ ‫انعقد يف �آب ‪ 1960‬ونتج عن ف�صله تفاقم اخلالفات مع‬ ‫احلزب‪ ،‬وذهب ف�ؤاد بعيدا يف التهجم على حزبه ب�شكل‬ ‫ال يتفق مع الت�ضحيات التي قدمها �سابقا‪ ..‬واحلقيقة ان‬ ‫ف�ؤاد الركابي كان مياال مل�صر النا�صرية ف�أ�س�س بعد ف�صله‬ ‫احلركة العربية اال�شرتاكية وبعد ف�شلها �أ�س�س حركة‬ ‫الوحدويني اال�شرتاكيني لت�سهم بت�أ�سي�س االحتاد العربي‬ ‫اال�شرتاكي الذي ت�أ�س�س يف ‪ 14‬متوز ‪ 1964‬يف عهد عبد‬ ‫ال�سالم حممد عارف رئي�س اجلمهورية والذي ت�أ�س�س من‬ ‫جمموعة من التنظيمات القومية‪ ،‬و�أ�صبح ف�ؤاد الركابي‬

‫الركابي‬

‫ملاذا �سكت البكر عن قتل الركابي ؟‬

‫�صدام ي�أمر بذبح الركابي‬

‫�أمني �سر عام هذا االحت��اد لكن عارف �أراد هذا الت�شكيل‬ ‫لدعم �سلطته لهذا ف�شل هذا االحت��اد بعد م��رور عام على‬ ‫ت�أ�سي�سه و�شكل ف�ؤاد مع جمموعة من النا�صريني احلركة‬ ‫العربية اال�شرتاكية لتن�شق �أوا�سط عام ‪� 1967‬إىل تيارين‬ ‫بنف�س اال�سم احدهما فيه ف�ؤاد الركابي!‪.‬‬

‫وتوفيق امل�ؤمن ممثل قيادة احلزب العربي اال�شرتاكي‬ ‫وبد�أ ف�ؤاد ن�شاطه ال�سيا�سي من جديد وا�ستطاع ان يقوي‬ ‫عالقاته مع القيادات القومية وت�أ�سي�س االح���زاب كما‬ ‫ذكرنا انفا‪.‬‬

‫حيث تدفقت دموعي مع دموعه‪ ..‬قال انني عط�شان فهل‬ ‫ت�ستطيع ان تعطيني جرعة من املاء؟ فلم اجد من و�سيلة‬ ‫ت�ستطيع ان تنفذ م��ن ال��ك��وة اعلى ال��ب��اب �سوى ملعقة‬ ‫الطعام التي كانت لدي‪ ..‬فدلقت فيها قطرات لأكرث من مرة‬ ‫لأ�صبها يف فم ف�ؤاد مبا�شرة حيث ال ي�ستطيع ان ي�ستخدم‬ ‫يديه املربوطتني ثم روى يل ما تعر�ض له من تعذيب‬ ‫لكي يقول لهم بانه جا�سو�س‪ ،‬واالن اع��ادوا عليه دورة‬ ‫التعذيب لكي يوقع امام قا�ضي التحقيق الذي جلبوه اىل‬ ‫ق�صر النهاية‪ ،‬على اعرتاف قاموا بكتابته بال�شكل الذي‬ ‫يريدون كاعرتاف من ف�ؤاد بانه جا�سو�س وعندما رف�ض‬ ‫التوقيع بد�أت دورة جديدة من التعذيب‪ ..‬وبقي ف�ؤاد على‬ ‫هذه احلالة يومني‪ ،‬وكنت اعطيه قطرات من املاء واحيانا‬ ‫قطعة م��ن ال��رق��ي حيث اقت�سمها بيني وبينه وي�ضيف‬ ‫خالد علي ال�صالح قائال‪ ،‬مل يخطر ببايل ان هذا ال�شخ�ص‬ ‫امل�شبوح باحلبل امام الباب كان منذ ع�شر �سنوات امينا‬ ‫ل�سر احل��زب‪ ،‬الذي خرج من عباءته ه���ؤالء‪ ،‬وانا القابع‬ ‫خلف هذا الباب يف زنزانة اقرب اىل القرب منها اىل اي‬ ‫ف�ضاء اخر وب�أمر من �شارك يف عمل حماولة اغتيال «عبد‬ ‫الكرمي قا�سم» خططت له قيادة كان ف���ؤاد الركابي امني‬ ‫�سرها وكنت انا م�س�ؤول بغداد وقمنا بتكليف جمموعة‬ ‫من املنتمني اىل هذا احل��زب بتنفيذ ما خططنا له وكان‬ ‫بني اولئك الذين نفذوا من يقف اليوم على ر�أ�س ه�ؤالء‬ ‫الذين يفعلون بنا وبغرينا من خلق الله ماال عني ر�أت وال‬ ‫اذن �سمعت‪ ..‬وملاذا وبدون اي ذنب اال اننا اخرتنا طريقا‬ ‫فقط طريقا ال غري‪ ،‬غري طريقهم)‪ ..‬وي�ضيف خالد علي‬ ‫ال�صالح قائال‪( :‬هل هو ذنب اقرتفناه ن�سدد االن كفارته!؟)‬ ‫ويت�ساءل خالد علي ال�صالح قائال (اخذوا ف�ؤاد اىل مكان‬ ‫اخر وبعد نحو �شهرين او اكرث ر�أيت املنظر نف�سه الذي‬ ‫ر�أيت فيه ف�ؤاد الول مرة يف ق�صر النهاية حيث كان يدفع‬ ‫عربة حمملة بالقمامة وعلمت ممن كان يف هذا املكان انه‬ ‫بقي على هذه احلال لفرتة طويلة)‪.‬‬

‫ن�شاطه يف العهد اجلمهوري الأول‬

‫ا�ستوزر ف�ؤاد الركابي يف حكومة ثورة ‪ 14‬متوز ‪1958‬‬ ‫للإعمار‪ ،‬وهو ا�صغر وزير يف تاريخ العراق املعا�صر‪ ،‬اذا‬ ‫كان عمره (‪� )26‬سنة وعن كيفية ا�ستيزاره حدثني علي‬ ‫�صالح ال�سعدي القيادي يف البعث وذلك يف لقاء يل معه‬ ‫العام ‪ 1977‬قائال‪ :‬ان عبد ال�سالم حممد ع��ارف ار�سل‬ ‫ر�سوال منه يطلب من احل��زب تر�شيح ممثل عن البعث‬ ‫حلكومة ال��ث��ورة املقرتحة وذل��ك ي��وم ‪ 12‬مت��وز ‪1958‬‬ ‫اي قبل قيام الثورة بيومني وعلى الفور ر�شحت ف�ؤاد‬ ‫الركابي كونه م�س�ؤول احلزب‪ ،‬وذهبت اىل ف�ؤاد وابلغته‬ ‫بالأمر يف حني روى يل يف ذات العام حازم جواد و�شم�س‬ ‫الدين كاظم القياديان يف ه��ذا احل��زب ان احل��زب ر�شح‬ ‫ف���ؤاد الركابي و�شم�س الدين كاظم ل��وزارة الثورة قبيل‬ ‫قيامها بايام لكن ا�ستوزر ف�ؤاد فقط‪ ،‬وعندما التقينا عبد‬ ‫ال�سالم عارف الذي ا�صبح نائب رئي�س ال��وزراء ووزير‬ ‫الداخلية وكالة‪ ،‬وعدنا بت�صحيح ذلك يف اقرب فر�صة لكن‬ ‫االمور جرت مبا ال ي�شتهي عبد ال�سالم وال البعث وبعد‬ ‫حركة عبد الوهاب ال�شواف يف ‪ 8‬اذار ‪ 1959‬التي قامت‬ ‫يف املو�صل ق��ام الزعيم عبد الكرمي قا�سم باعفاء ف�ؤاد‬ ‫من وزارة االعمار وتعينه وزي��را للدولة‪ ،‬وبعد احلكم‬ ‫باالعدام على عبد ال�سالم حممد ع��ارف‪ ،‬وال��ذي مل ينفذ‬ ‫وذلك اوائل �شباط قدم الوزراء القوميون ا�ستقاالتهم يف‬ ‫‪� 6‬شباط ‪ 1959‬وك��ان من �ضمنهم ف���ؤاد الركابي وقبلت‬ ‫ا�ستقاالتهم‪.‬‬ ‫ف�ؤاد وانقالب ‪� 8‬شباط ‪1963‬‬

‫ما ان جنح البعث يف انقالبه يف ‪� 8‬شباط ‪ 1963‬وت�سلم‬ ‫خ�صوم ف�ؤاد الركابي زمام االمور وعلى ر�أ�سهم علي �صالح‬ ‫ال�سعدي الذي كان امني �سر احلزب وا�صبح نائبا لرئي�س‬ ‫وزراء االنقالب عاد الالجئون العراقيون من القوميني‬ ‫والبعثيني من القاهرة اىل بغداد لكن ف�ؤاد خ�شي العودة‬ ‫اىل العراق بادئ االمر‪ ،‬ويف النهاية حزم امره وعاد اىل‬ ‫العراق‪ ،‬وما ان حطت الطائرة التي تقله يف مطار بغداد‬ ‫حتى طوقها ثلة من اجلنود و�صعد علي �صالح ال�سعدي‬ ‫اىل ال��ط��ائ��رة واج�ب�ر ف����ؤاد ب��ال��ع��ودة اىل ال��ق��اه��رة واال‬ ‫�سيجري اعتقاله‪ ..‬وبعد حركة عبد ال�سالم حممد عارف‬ ‫رئي�س اجلمهورية يف ‪ 18‬ت�شرين الثاين العام ‪1963‬‬ ‫وحله للحر�س القومي املنظمة التابعة حل��زب البعث‪،‬‬ ‫وطرد البعث من ال�سلطة بالتدريج عاد ف�ؤاد الركابي اىل‬ ‫العراق وقد ا�ستقبل من بع�ض العنا�صر القومية ومنهم‬ ‫احمد احلبوبي‪ ،‬وعبد الرزاق �شبيب نقيب املحامني انذاك‬

‫ف�ؤاد وانقالب ‪ 17‬متوز ‪1968‬‬

‫مل يفق ف���ؤاد الركابي اال بقيام انقالب ‪ 17‬متوز ‪1968‬‬ ‫وجميء خ�صومه البعثيني اىل ال�سلطة من جديد‪ ،‬ويبدو‬ ‫انه زار احمد ح�سن البكر «رئي�س اجلمهورية» وحتاور‬ ‫حول الو�ضع من اجل اعادة العالقة وخلق تنظيم بعثي‬ ‫تدخل فيه العنا�صر القدمية وعفا الله عما �سلف لكن ذلك‬ ‫احل��وار مل ي�ستمر واف�ترق��ا ثانية ويف تلك الفرتة عني‬ ‫ف�ؤاد مهند�سا مقيما وم�شرفا على بناية جديدة للم�صرف‬ ‫ال�صناعي لكن ف���ؤاد ك��ان ي�شعر ان احلبل ي�ضيق حول‬ ‫رقبته من رفاقه القدامى الذين ا�ستلموا ال�سلطة لكنه مع‬ ‫ذلك حترك نحو احلزب ال�شيوعي العراقي واخذ يلتقي‬ ‫بع�ض قيادي هذا احل��زب من اجل ت�شكيل جبهة وطنية‬ ‫وفعال ويف احد االيام اذاعت حمطة اذاعة مو�سكو بيانا‬ ‫م�شرتكا بني ف�ؤاد الركابي واحلزب ال�شيوعي العراقي وقد‬ ‫حوى البيان بع�ض امل�آخذ على ال�سلطة انذاك‪ ،‬وطبعا فان‬ ‫�سلطة البعث لن تغفر له هذه الزلة‪ .‬مل مت�ض �سوى ايام‬ ‫على اذاعة ذلك البيان حتى لفقت ال�سلطة لف�ؤاد الركابي‬ ‫تهمة ا�ستيالئه على �شيك مببلغ ع�شرة االف دينار عراقي‬ ‫اي نحو ‪ 30‬الف دوالر امريكي وجيء مبهند�س يعمل معه‬ ‫يف بناية امل�صرف ال�صناعي لي�شهد زورا �ضده فتم اعتقاله‬ ‫و�سيق اىل حمكمة الثورة وجيء به اىل املحاكمة وطلب‬ ‫ف�ؤاد باال�سم احمد احلبوبي حماميا للدفاع عنه‪ ،‬لكن مل‬ ‫يكن احمد موجودا يومها يف غرفة املحامني فطلب جالل‬ ‫طالباين ان يتوكل عنه لكن طالباين مل يكن هو االخر‬ ‫موجودا فطلب عبد الوهاب حممود للدفاع عنه‪ ،‬ويبدو ان‬ ‫االخري مل يح�ضر الدفاع كما ان احلكم على ف�ؤاد كان معدا‬ ‫�سلفا وذلك باحلب�س ملدة ع�شر �سنوات وار�سل اىل �سجن‬ ‫بعقوبة‪ ..‬وي�صف الكادر البعثي ال�سابق خالد علي ال�صالح‬ ‫يف كتابه على طريق النوايا الطيبة حياة ف�ؤاد الركابي‬ ‫يف ال�سجن قائال‪� ..‬شاهدته من بعيد وكان يف حالة �سيئة‪،‬‬ ‫يقوم بكل طاقته يدفع عربة حمملة بالقمامة من مكان اىل‬ ‫اخر‪ ،‬فرثيت حلالنا جميعا وقد عملت فيما بعد انه على هذه‬ ‫احلالة منذ فرتة طويلة‪ ،‬واي تراخ منه تنهال على ج�سده‬ ‫ال�سياط وي�ضيف خالد علي ال�صالح‪ ،‬قائال جلبوا ف�ؤاد‬ ‫لريبط واقفا على قدميه على باب الزنزانة التي اقبع فيها‪،‬‬ ‫وبعد ان ذهبوا قمت من مكاين وتطلعت من خالل الفتحة‬ ‫يف اعلى الباب‪ ،‬ومع احلبال التي ت�شد ال�ضحية ت�أكدت ان‬ ‫الذي يقف امام الباب م�شبوحا هو ف�ؤاد الركابي‪ ،‬اول امني‬ ‫�سر حلزب البعث يف العراق واول وزير بعثي يف حكومة‬ ‫ثورة ‪ 14‬متوز ‪ ..1958‬نقلت له كيف حالك يا ف�ؤاد؟ فقال‬ ‫من؟ خالد‪ ،‬فلم ا�ستطع ان ارد عليه فقد خنقتني عربتي‬

‫�إعدامه‬

‫يذكر عبد ال�ستار ع��ودة ال املهنا يف كتابه (احلطام‪..‬‬ ‫ال�صراع على ال�سلطة يف العراق‪ /‬اوراق خا�صة‪� ،‬ص‪91‬‬ ‫– ‪ ) 94‬كان يل قريب �سجني يف �سجن بعقوبة كان ف�ؤاد‬ ‫الركابي معه حيث روى يل قائال‪( :‬يف �شتاء ي��وم بارد‬ ‫ويف قرابة ال�ساعة الواحدة بعد منت�صف الليل �سمعنا‬ ‫ا�صوات فتح احد اقفال الزنزانة الفارغة التي هي قبالة‬ ‫غرفتي تقريبا وعلى اثر تلك اجللبة �شاهدنا جمموعة من‬ ‫حر�س ال�سجن يلقون اىل داخل الزنزانة رجال ذا مالمح‬ ‫برجوازية وهو مبالب�س النوم (بجامة ذات ملعة وروب‬ ‫احمر فاخر ذي ياقة بنية براقة) ولقد اثارت تلك احلركات‬ ‫واال�صوات ف�ضولنا ونحن دائما نبحث عن �ضيف جديد‬ ‫ن�س�أله عما يدور خارج ال�سجن ما دفعنا اىل تقدمي العون‬ ‫له خا�صة انا‪ ..‬بقي الركابي يف زنزانته يرجتف من الربد‬

‫عرض كتاب‬

‫بعث العراق يف ظل قادته من الكرد امل�ستعربني‬ ‫ا�س َته َل مقدمته املفكر حممد مهدي الأ�صفي حيث انه يذكر فيها ان مثل‬ ‫هذه الدرا�سات نافعة جلمهورنا وتثري يف نفو�سنا �س�ؤاال كبريا هاما‬ ‫كيف و�صلت الع�صابة املوغلة يف االج��رام اىل مواقع احلكم والقرار‬ ‫يف ال��ع��راق‪ .‬وان الكاتب طالب احل�سن ق��د اج��اد يف كتبه منها بعث‬ ‫ال��ع��راق وحكومة القرية وبطانة ال�سلطان وغ�يره��ا وال��ت��ي ارخ فها‬ ‫احلقبة ال�سوداء من تاريخ العراق املعا�صر‪ .‬ويت�ألف الكتاب من عدة‬ ‫ف�صول ففي الف�صل الأول يتحدث عن علي �صالح ال�سعدي والقطار‬ ‫الأنكلو�أمريكي بعد ان اطلق مقولته ال�شهرية التي اعتمدها الكثري من‬ ‫الكتاب ال�سيا�سيني وتقريعهم حلزب البعث و�إدانة ارتباطاته امل�شبوهة‬ ‫منذ بداية ال�ستينات وا�ستمرت لعقود عديدة حيث �صار من ال�صعب‬ ‫على احلزب ردعها واحلجب من انت�شارها‪ .‬ثم الف�صل الثاين الذي يذكر‬ ‫علي �صالح ال�سعدي رجل امللذات وعلى ل�سان الرئي�س الراحل جمال عبد‬ ‫النا�صر الذي ي�صفه بدقة الذي التقى معه لأول مرة بعد انقالب ‪� 8‬شباط‬ ‫الأ�سود وكان هذا موجز يف تقارير املباحث امل�صرية‪ .‬وجاء يف الف�صل‬ ‫الثالث وفيه ي�صف ال�سلوك العنيف والعنف الدموي يف �شخ�صية علي‬ ‫�صالح ال�سعدي الذي كان غري م�سيطر عليه وغري متزن يف عواطفه يف‬ ‫مواطن كثرية وي�ست�شهد الكتاب بقول الدكتور حت�سني معلة �أعود اىل‬

‫واحد من ابرز �أع�ضاء التكتل والذي ا�صبح الحقا من اهم ال�شخ�صيات‬ ‫يف الدولة العراقية‪ .‬ويف الف�صل الرابع الذي يتحدث عن عبد الكرمي عبد‬ ‫ال�ستار ال�شيخلي وعملية اغتيال عبد الكرمي قا�سم الفا�شلة الذي ولد عام‬ ‫‪ 1935‬يف بغداد من عائلة كردية من ال�سليمانية كما ذكر القيادي عادل‬ ‫مراد يف االحتاد الوطني الكرد�ستاين وانخرط يف حزب البعث مبكرا‬ ‫فهو يعترب من اجليل الثالث للحزب مع هاين الفكيكي يف عام ‪.1954‬‬ ‫يف الف�صل اخلام�س عبد الكرمي ال�شيخلي وما عليه حيث يقول القيادي‬ ‫اللبناين جهاد كرم يف يخ�ص عبد الكرمي ال�شيخلي انه‪( :‬انه رجع اىل‬ ‫بغداد بعد قيام حكم البعث يف ‪ 14‬رم�ضان ‪ 1963‬وانيطت به م�س�ؤولية‬ ‫امل�شاركة يف اللجان التحقيقية التي ا�ستجوبت ال�شيوعيني املعتقلني‪ .‬اما‬ ‫الف�صل ال�ساد�س فهو يذكر عدة حمطات يف حياة عبد الكرمي ال�شيخلي‪.‬‬ ‫ويتحدث الكاتب يف الف�صل ال�سابع عن التجربة القومية واملزايدة عليها‬ ‫وذكر ان املزايدات كانت حتت�سب على البعثيني غري العراقيني وكيفية‬ ‫�صياغة الية لتعيينهم يف ال�سفارات يف اخل��ارج ومنهم الدكتور زيد‬ ‫حيدر وهو قريب الروائي حيدر حيدر كاتب رواية وليمة لأع�شاب البحر‬ ‫واملحامي اللبناين جهاد كرم الع�ضو القيادي يف حزب البعث حيث عني‬ ‫�سفريا للهند‪ .‬الف�صل الثامن فقد كان ي�سلط على دور �سلطة �صدام ح�سني‬

‫ال مكان للمناف�س واملعرت�ض الذي ي�صف تفكري �صدام ح�سني الت�آمري‬ ‫يف التخل�ص من مناف�سيه مر مبراحل دقيقة وح�سا�سة يف املرحلة الأوىل‬ ‫اوغر قلب البكر وا�ستعان به على تنحية بع�ض القياديني‪ .‬الف�صل التا�سع‬ ‫طه اجلزراوي الن�ش�أة الأوىل واال�ستحواذ الهم املنا�صب‪ .‬تعود جذوره‬ ‫اىل جزيرة عمر يف تركيا وعلى �أ�سا�س ذلك اطلق عليه لقب (اجلزراوي)‬ ‫وهو من عائلة كردية من مواليد املو�صل ‪ 1938‬ومييل اىل اليزيدية يف‬ ‫متذهبه‪ .‬الف�صل العا�شر اجل���زراوي بطل جم��زرة ‪ 1970‬حيث ترا�س‬ ‫املحكمة اخلا�صة عام ‪ 1970‬التي ت�ضم ع��ددا من قيادات حزب البعث‬ ‫ومنهم ناظم ك��زار وعلي ر�ضا ب��اوي وبرغم من توقف ا�صدار احكام‬ ‫الإع��دام من قبل القيادة القطرية فقد كانت متار�س �سرا يف املعتقالت‬ ‫من قبل رئي�س املحكمة طه وناظم كزار وعبد الكرمي ال�شيخلي و�سعدون‬ ‫�شاكر وخالد طربة وعمار علو�ش و�صدام التكريتي واخرين‪ .‬الف�صل‬ ‫احلادي ع�شر الذي يت�ضمن غزو الكويت وتداعياته وجمازر اجلزراوي‬ ‫التي ال تنتهي ومنها التحري�ض على اجتياح الكويت والوثائق التي ت�ؤيد‬ ‫ذلك و قمعه للثوار يف االنتفا�ضة ال�شعبانية عام ‪ 1990‬مع الفريق عامر‬ ‫عبد الر�شـيد‪.‬‬ ‫جعفر لبجة‬

‫منده�شا مبهورا ال يتكلم واخ�يرا اغمي عليه حاولنا ان‬ ‫ندفع له من بني الق�ضبان بطانيات و�شرا�شف ا�ضافية‪..‬‬ ‫ويف �صباح اليوم التايل عرفنا انه ف�ؤاد الركابي وجلبنا‬ ‫له بع�ض املالب�س والبطانيات وتناولنا الفطور معه‪..‬‬ ‫وتكيف الركابي ب�شكل �سريع مع ال�سجناء وراح ال�سجناء‬ ‫ي�سمونه (ا�ستاذ) ويحبونه ال �سيما وانه قد وعدهم عند‬ ‫خروجه �سوف يحل م�شاكلهم جميعا‪ ..‬وكان يقول لهم انه‬ ‫�سوف يكون رئي�س اجلمهورية بعد خروجه من ال�سجن)‬ ‫ويكمل هذا ال�سجني روايته قائال‪( :‬ويف احدى الليايل‬ ‫ال�شتوية زج ب�سجني اخر يف الزنزانة القريبة من زنزانة‬ ‫الركابي ويف ال�صباح عرفنا ان ال�سجني اجلديد قد نقل‬ ‫من �سجن ابو غريب ومن الالفت ان هذا ال�سجني تعرف‬ ‫على الركابي ب�صورة �سريعة اث���ارت انتباه ال�سجناء‬ ‫وا�ستغرابهم وحني �س�ألنا الركابي قال انه ال يعرفه لكن‬ ‫ال�سجني اجلديد ب��د�أ ي��زوره داخ��ل زنزانته ويتحدث له‬ ‫عن ا�ستيائه من احلكم البعثي اجلديد وكيف انه تعر�ض‬ ‫للتعذيب وااله��ان��ات من البعثيني يف �سجن اب��و غريب‬ ‫وقد القت اكاذيب هذا ال�سجني مكانا لدى الركابي‪ ..‬اذ‬ ‫ك��ان ي�صدق يف كثري من االحيان ما يرويه له حيث ان‬ ‫عالقات ال�صداقة ال�شخ�صية يف ال�سجن تتوطد من غري‬ ‫ان ي�شعر امل��رء‪ ..‬ومل تطر�أ على العالقة بني االثنني اية‬ ‫خالفات او م�شاكل ال بل كانت العالقة على اح�سن ما يرام‬ ‫ومتميزة على الرغم من انها جديدة! ويف �صباح يوم ‪11‬‬ ‫�آذار ‪� 1971‬شاع بني ال�سجناء بان هناك بيانا مهما �صادرا‬ ‫من جمل�س قيادة الثورة �سيقوم التلفزيون العراقي ببثه‬ ‫للمواطنني بعد حني توقع ال�سجناء بانها ب�شرى �سارة‬ ‫وذهب عدد من ال�سجناء ملقابلة مدير ال�سجن عله يخرج‬ ‫لهم جهاز التلفزيون من مكتبه اىل �ساحة احلديقة فر�ضخ‬ ‫لطلبنا وخرج ال�سجناء مل�شاهدة و�سماع البيان يف حني‬ ‫مل يخرج الركابي من زنزانته وكان معه يف املمر ال�ضيق‬ ‫�صديقه ال�سجني ويف تلك اللحظة ال�ساكنة املجنونة‬ ‫انق�ض ال�سجني كالنمر على الركابي وطعنه طعنتني كانت‬ ‫االوىل يف العنق والثانية قريبة على القلب وارداه ينزف‬ ‫دما غزيرا وبعد مدة لي�ست طويلة ذهب القاتل يتم�شى‬ ‫ببطء اىل غرفة مدير ال�سجن ليعلمه بانه قد قتل ف�ؤاد‬ ‫الركابي‪ ..‬حدثت �ضجة كبرية يف ال�سجن لكن غمو�ض‬ ‫احلادث واخلوف من عواقبه وكون االغتيال قد مت خل�سة‬ ‫ومن دون علم ال�سجناء مل ينقل الركابي اىل امل�ست�شفى‬ ‫بال�سرعة املطلوبة ما ادى ب�سبب النزف الدموي ال�شديد‬ ‫اىل وفاته)‪ .‬من جانب اخر وك�سبق �صحفي ح�ضر رئي�س‬ ‫حترير ج��ري��دة الد�ستور اللبنانية اىل ب��غ��داد واجرى‬ ‫حتقيقا �صحفيا مع ال�سجني القاتل‪ .‬اهم ما جاء فيه‪�( :‬س�أل‬ ‫رئي�س التحرير – ال�سجني القاتل – عن كيفية حدوث‬ ‫اجلرمية وملاذا؟ قال‪ :‬ان الركابي كان ي�سمعه كالما بذيئا‬ ‫ويحتقره يف اغلب االحيان اذ يقول يل‪ :‬انك �سجني تافه‬ ‫وال�سجناء ال�شرفاء نحن ال�سيا�سيني الذي ندافع عنكم!‬ ‫ونهرته ع��دة م��رات للكف ع��ن مثل تلك ال��ت��ج��اوزات فلم‬ ‫ي�ستجب وعندما �سمعنا ان التلفاز �سيذيع (ب�شرى �سارة‬ ‫للعراقيني) ذهبت مهروال ل�سماع الب�شرى مررت بالركابي‬ ‫الذي بقي جال�سا يف املمر ي�أكل (الرقي) ب�سكني �صغرية‬ ‫غري �آبه مبا �سيذاع‪ ..‬تعمد اعثاري حني رفع احدى �ساقيه‬ ‫عندما كنت م�سرعا ل�سماع البيان قا�صدا ال�ضحك علي‬ ‫كعادته االم��ر ال��ذي جعلني ا�سقط عليه وت�صارعنا يف‬ ‫املمر الذي كان فارغا اال منا نحن االثنني وكانت بيده تلك‬ ‫ال�سكني فاخذتها من يده ملحاولته طعني وطعنته‪ ..‬و�س�أله‬ ‫رئي�س التحرير‪ :‬ولكنها طعنتان قال القاتل‪ :‬فقدت اع�صابي‬ ‫فطعنته بالثانية!)‪ ..‬ويقول خالد علي ال�صالح (امل�صدر‬ ‫ال�سابق)‪( :‬بالرغم من ا�صدار تعميم على منت�سبي احلزب‬ ‫بعدم احلكم على ف�ؤاد النه مل تثبت عليه تهمة التج�س�س‬ ‫و�سوف يطلق �سراحه فقد مت اغتياله حيث كلف �سجني‬ ‫بقتله مقابل وعد باطالق �سراحه فهاجمه ب�سكني زودته‬ ‫به ادارة ال�سجن ونقل الركابي اىل امل�ست�شفى ويقال انه‬ ‫مل ي�سعف وترك م�سجى على النقالة ليموت ب�أمر �صدام)‪..‬‬ ‫وهكذا قتل الركابي تاركا ولدا وبنتا‪.‬‬ ‫عن موقع امل�ستقبل العراقي‬


‫‪6‬‬

‫عربي ودولي‬

‫الأحد املوافق ‪ 8‬من ني�سان ‪ 2018‬العدد ‪ 4019‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬ ‫‪Sunday ,8 April. 2018 No. 4019 Year 15‬‬

‫مو�سكو تهدد بـ"رد �صارم" عقب عقوبات �أمريكية جديدة‬ ‫هددت رو�سيا بـ"رد �صارم" عقب قرار الواليات املتحدة فر�ض عقوبات جديدة اجلا�سو�س ال�سابق �سريغي �سكريبال يف بريطانيا‪.‬وردت مو�سكو بطرد‬ ‫على م�س�ؤولني و�شركات رو�سية واتهامهم بالرتبح من �سيا�سات مو�سكو ‪ 60‬دبلوما�سيا �أمريكيا و�إغ�لاق القن�صلية الأمريكية يف �سانت بطر�سربغ‪.‬‬ ‫جتاه الغرب‪.‬وت�شمل العقوبات الأمريكية اجلديدة حار�سا �شخ�صيا للرئي�س‬ ‫الرو�سي فالدمري بوتني و�صهره و�شخ�صيات �أخرى مقربة منه‪.‬ومبوجب قرار‬ ‫فر�ض العقوبات‪ ،‬ميكن جتميد �أي �أ�صول تابعة لهم تخ�ضع للوالية الق�ضائية‬ ‫الأمريكية‪ .‬و�أ�صدرت وزارة اخلارجية الرو�سية بيانا �أكدت فيه �أن "�أي قدر من‬ ‫ال�ضغوط" لن يجعل رو�سيا "تنحرف عن الطريق" الذي اختارته‪.‬لكن وزير‬ ‫اخلزانة الأمريكي �ستيفن منوت�شني قال �إن العقوبات ت�ستهدف من يرتبحون‬ ‫من "النظام الفا�سد" يف رو�سيا‪.‬و�أو�ضح �أن ه��ذه اخلطوة ت�أتي ردا على‬ ‫املزاعم ب�ش�أن تدخل رو�سيا يف االنتخابات الرئا�سية الأمريكية عام ‪.2016‬‬ ‫كما �أ�ضاف يف بيان‪� ،‬أن هذه العقوبات تفر�ض ب�سبب الإجراءات التي اتخذها‬ ‫الكرملني يف القرم و�سوريا‪.‬وتعترب العقوبات اجلديدة الإج��راء الأ�شد من‬ ‫جانب �إدارة الرئي�س الأمريكي دونالد ترامب �ضد مو�سكو‪.‬ففي ال�شهر املا�ضي‬ ‫فر�ضت الواليات املتحدة عقوبات على ‪ 19‬رو�سيا‪ ،‬متهمة �إياهم بالتدخل يف‬ ‫االنتخابات الرئا�سية الأخ�يرة والوقوف وراء هجمات �إلكرتونية مزعومة‪.‬‬ ‫كما طردت الواليات املتحدة ع�شرات من الدبلوما�سيني الرو�سي عقب ت�سميم‬

‫جمهورية العراق‬ ‫وزارة ال�صناعة واملعادن‬ ‫�شركة الفار�س العامة‬ ‫(�شركة عامة)‬

‫تدريبات ع�سكرية بني‬ ‫اجلي�ش الربيطاين والقوات الكينية‬ ‫انطلقت تدريبات ع�سكرية بني اجلي�ش الربيطانى والقوات الكينية‪ ،‬فى �إطار تدريبات منتظمة مدتها ‪6‬‬ ‫�أ�سابيع بهدف حماكاة اال�شتباك ومواجهة امل�سلحني ‪.‬ووق��ع��ت كينيا واململكة املتحدة اتفاقية تعاون‬ ‫دفاعى جديدة لتدعيم ال�شراكة بني الدولتني فى جم��االت التعاون الع�سكرى والتدريبات‪ ،‬وقع االتفاق‬ ‫فى العا�صمة نريوبى املفو�ض الأعلى الربيطانى‪ ،‬نيك هايلي‪ ،‬نيابة عن حكومة اململكة املتحدة‪ ،‬ووزير‬ ‫الدفاع رايا�شيل �أوم��ام��و‪ ،‬نيابة عن احلكومة الكينية‪ .‬ومن املقرر عر�ضها على برملانى البلدين لإقرار‬ ‫االتفاق‪.‬وتعمل اتفاقية الدفاع اجلديدة بني كينيا وبريطانيا على زي��ادة كفاءة العمليات بني البلدين ‪،‬‬ ‫وت�ساعد على م�ساهمة كينيا على نطاق وا�سع فى الأم��ن الإقليمى عالوة على ا�ستمرار م�شاركة اجلي�ش‬ ‫الربيطانى فى �أن�شطة التمرينات والتدريبات الع�سكرية فى كينيا‪ ،‬وهو ما يعادل مكا�سب ت�صل �إىل نحو‬ ‫‪ 9‬مليارات �شلن كينى (‪7‬ر‪ 58‬مليون جنيه ا�سرتليني) مل�صلحة االقت�صاد الكينى �سنويا‪.‬وقال املفو�ض‬ ‫الأعلى الربيطانى لدى كينيا‪ ،‬نيك هايلي‪� ،‬إن اململكة املتحدة تعد �شريكا دفاعيا و�أمنيا مهما لكينيا‪ ،‬م�ؤكدا‬ ‫�أن كال الدولتني ترغبان فى ا�ستمرار عالقتيهما وتطويرها �إىل الأف�ضل ‪ ،‬ولفت �إىل �أن االتفاقية اجلديدة‬ ‫�ست�ساعد كينيا على االن��خ��راط ب�صورة �أك�بر فى العديد من املناطق والأق��ال��ي��م منها على �سبيل املثال‬ ‫�أم��ن احل��دود‪ ،‬وتعزيز ق��درات املراقبة‪ ،‬وزي��ادة كفاءة تفكيك املتفجرات‪� ،‬إىل جانب موا�صلة التدريبات‬ ‫الع�سكرية وبناء القدرات للجيو�ش فى كينيا وتلك امل�شاركة فى مهمات االحتاد الأفريقى فى ال�صومال‪.‬‬ ‫‪REPUBLICO OF IRAQ‬‬ ‫‪MINISTRY OF INDUSTRY & MINERALS‬‬ ‫‪AL-FARIS STATE CO.‬‬ ‫) ‪( STATE CO.‬‬

‫‪AL-FARIS‬‬ ‫‪State Co.‬‬

‫املو�ضوع‪ /‬اعــــالن فر�صة ا�ستثمارية‬ ‫رقم ‪/1‬ف �أ ر‪/‬فر�صة ا�ستثمارية‪2018 /‬‬

‫‪Subject /announcement of investment opportunity‬‬ ‫‪No. I/FAR /Investment Opportunity / 2018‬‬

‫ي�س ّر �شركة الفار�س العامة احدى ت�شكيالت وزارة ال�صناعة واملعادن ان تدعو ال�شركات العراقية والعربية‬ ‫واالجنبية املتخ�ص�صة لتقدمي عرو�ضهم يف جمال تطوير انتاج مكائن الت�شغيل امليكانيكي الثقيل وبعدد ‪3‬‬ ‫مكائن واملوجودة يف موقع الر�ضوان التابع ل�شركة الفار�س العامة وفقا للمادة (‪ )15‬من قانون ال�شركات‬ ‫العراقي رقم (‪ )22‬ل�سنة ‪ 1997‬والتعليمات امللحقة به والتي تو�ضح االجراءات الواجب اتباعها يف ابرام‬ ‫الفر�ص اال�ستثمارية‪� ..‬أملني من ال�شركات املتخ�ص�صة الر�صينة و�صاحبة اخلربة واملعرفة التقدم لال�ستفادة‬ ‫من هذه الفر�صة مع تقدمي كل ما يثبت امتالك املقدرة واملعرفة العلمية والعملية يف هذه املجاالت‪.‬‬ ‫فمن لديهم ال��ق��درة والكفاءة يف اع��ادة تطوير وتاهيل املكائن اع�لاه االط�لاع على تفا�صيل الفر�صة‬ ‫اال�ستثمارية املعلنة من خالل زيارة موقع �شركتنا وموقع وزارة ال�صناعة واملعادن او مراجعة مقر ال�شركة‬ ‫يف ابي غريب‪ /‬خان �ضاري قرب حمطة تعبئة الوقود ل�شراء ن�سخة من الفر�صة اال�ستثمارية ومببلغ‬ ‫قدره ‪ 250000‬دينار او زيارة موقع ال�شركة لالطالع مبا�شرة على املكائن قبل التقدمي ومت�ضمنة البيانات‬ ‫املدرجة ادناه عن ال�شركات امل�شاركة‪.‬‬ ‫‪-1‬عر�ض االمكانيات يف جمال تطوير وت�أهيل املكائن با�ستخدام احدث التقليات واملوا�صفات املعتمدة‬ ‫والتي تعطي فر�ص تناف�سية كبرية‪.‬‬ ‫‪ -2‬ا�ستعداد ال�شركات لتطوير وتاهيل املكائن يف جماالت العمل املطلوبة‪.‬‬ ‫‪�-3‬سعي الطرفني على اجناز وحتقيق طاقات ت�صميمية على املكائن ون�سب ارباح مبا يتنا�سب مع الهدف‬ ‫من ت�شغيل تلك املكائن‪.‬‬ ‫‪ -4‬ي�شمل العر�ض الفني اعمال الت�شغيل وال�صيانة‪.‬‬ ‫‪ -5‬ي�شمل العر�ض الفني تزويدنا باملخططات التف�صيلية اخلا�صة باجلوانب الكهربائية وامليكانيكية‬ ‫والرباجميات‪.‬‬ ‫‪-6‬ي�شرتك الطرفان بايجاد فر�ص عمل لل�شركة لغر�ض تعظيم مواردها املالية بعد تطوير انتاج املكائن‪.‬‬ ‫‪ -7‬يتعهد بتدريب كوادر ال�شركة يف جمال ‪ /‬ال�صيانة‪ /‬الت�شغيل والرباجميات‪.‬‬ ‫‪� -8‬ستكون املفا�ضلة بني ال�شركات املتقدمة للم�شاركة يف الفر�صة اال�ستثمارية اعاله على ا�سا�س ر�صانة‬ ‫ال�شركة وامكانياتها الت�صميمية والت�صنيعية وموقفها املايل ومدى ا�ستخدامها للتقنيات احلديثة املعتمدة‬ ‫وحجم امل�شاريع املنجزة يف العامل والقيمة امل�ضافة ل�شركة الفار�س العامة ون�سبة االرباح‪.‬‬ ‫‪ -9‬القدرة الفنية لل�شركة من خالل تقدمي بيان عن ال�شركة وارفاق ‪ C.V‬عنها وامل�شاريع املماثلة ال�سابقة‬ ‫املنفذة من قبل ال�شركة املقدمة مع تزويد ال�شركة بت�أييد اجناز لأهم امل�شاريع املنفذة يف دول العامل‪.‬‬ ‫‪-10‬وثيقة املوقف املايل لل�شركة وكفائتها املالية من م�صارف مالية عاملية معتمدة‪ ،‬مرفق بها احل�سابات‬ ‫اخلتامية خلم�س �سنوات االخرية وم�صادق عليها من مكتب تدقيق معتمد‪.‬‬ ‫‪ -11‬تزويد ال�شركة ب�شهادة تا�سي�س ال�شركة م�صدقة من قبل �سفارة جمهورية العراق يف البلد الذي �صدرت منه‪.‬‬ ‫‪ -12‬براءة ذمة من ال�ضريبة لل�سنة االخرية‪.‬‬ ‫‪-13‬يجب ان تكون جن�سية ال�شركة املتقدمة عراقية او عربية او اجنبية‪.‬‬ ‫‪ -14‬ان ال تكون ال�شركة م�شمولة باملقاطعة وان ال تكون مدرجة يف القائمة ال�سوداء‪.‬‬ ‫‪ -15‬يتعهد بتامني زيارة لكادر ال�شركة (فني‪ ،‬جتاري‪ ،‬ا�ستثماري‪ ،‬قانوين) لالطالع على امكانيات ال�شركة‬ ‫وعلى االعمال املماثلة املنفذة ويتم ذلك بعد االحالة وقبل توقيع العقد‪.‬‬ ‫‪ -16‬يتطلب من الراغبني يف امل�شاركة بالفر�صة اال�ستثمارية وقبل تقدمي عرو�ضهم زيارة مقر ال�شركة‬ ‫لالطالع على املكائن امل�شار اليها اعاله يف موقع الر�ضوان التابع ل�شركتنا للتعرف على االمكانيات املتوفرة‬ ‫لديها‪.‬‬ ‫‪ -17‬ان تكون العرو�ض داخل ظروف مغلقة خمتومة ويدون عليها رقم وا�سم الفر�صة اعاله وان اخر‬ ‫موعد لتقدمي العطاءات هو يوم االحد امل�صادف ‪.2018/5/6‬‬ ‫‪ -18‬اذا �صادف ان يكون يوم الغلق عطلة ر�سمية يكون اليوم الذي يليه هو تاريخ الغلق وبنف�س الوقت‬ ‫اعاله وال يقبل اي عطاء يرد بعد ذلك‪.‬‬ ‫مالحظة‪:‬‬ ‫يف حالة وجود ا�ستف�سارات تتم مرا�سلة �شركتنا عن طريق الربيد االلكرتوين ادناه‪:‬‬ ‫‪Email: al faris2004@yahoo.com‬‬ ‫‪Email: info@alfaris.gov.iq‬‬

‫‪Dep.: commercial dep.‬‬ ‫‪Ref.: 34/1/2018‬‬

‫‪W.SITE: www.alfaris.gov.iq‬‬

‫املدير العام‬ ‫ورئي�س جمل�س االدارة‬

‫‪Al-Faris General Company one of the formations of the Ministry of Industry and Minerals‬‬ ‫‪is pleased to invite the Iraqi, Arab and foreign specialized companies to submit their bids in‬‬ ‫‪the field of developing the production of heavy mechanical operation factory machines, ( 3‬‬ ‫ ‪) machines located in Al-Radwan site which belong to Al-Faris General Company in acco‬‬‫‪dance with Article (15) of Iraqi law No. ( 22) for the year 1997 and the instructions attached to‬‬ ‫‪it, which explain the procedures to be followed in the signing of the investment opportunities ..‬‬ ‫‪Hoping from the specialized and firm companies with experience and knowledge to submit their‬‬ ‫‪offers to take advantage of this opportunity , providing all what confirm of having the ability ,‬‬ ‫‪scientific and practical knowledge in this fields.‬‬ ‫‪Those who have the ability and efficiency in the redevelopment and rehabilitation of the above‬‬ ‫‪machines , see the details of the announced investment opportunity by visiting the website‬‬ ‫ ‪of our company ar'i the website of the Ministry of Industry and Minerals or visiting the co‬‬‫ ‪pany's headquarters in Abu Ghraib / Khan Dhari near the filling station to buy a copy of the i‬‬‫‪vestment opportunity with amount of 250000 dinars, or visiting the company site in order to‬‬ ‫‪make a direct view for the machines before the submission and includes the data listed below‬‬ ‫‪for the participating companies:‬‬ ‫‪1- Presenting the capabilities in the field of developing and rehabilitation of machines using‬‬ ‫‪the latest technology and reliable specifications, which give great competitive opportunities.‬‬ ‫‪2- Readiness of companies to develop and qualify the machines in the required areas of work.‬‬ ‫‪3- The parties seek to accomplish and achieve design energies on the machines and profits‬‬ ‫‪proportion‬‬ ‫‪commensurate with with the target of operating those machines.‬‬ ‫‪4. The technical offer includes operation and maintenance works .‬‬ ‫ ‪5 - The technical offer includes providing us with detailed scheme for the electrical and m‬‬‫‪chanical aspecis and the software.‬‬ ‫‪6. The two parties shall jointly find work opportunities for the Company for the purpose of‬‬ ‫‪maximizing its financial resources after the development and rehabilitation of these machines.‬‬ ‫‪7 - undertakes to train the company's staff in the field of/ maintenance / operation and software.‬‬ ‫‪8- The differentiation between the advanced companies to participate in the above investment‬‬ ‫ ‪opportunity will be based on the firmness of the company, its design and manufacturing cap‬‬‫‪bilities, its financial position, its use of modern technologies, the size of achieved projects in the‬‬ ‫‪world and added value of Al-Faris state company and the profits rate .‬‬ ‫‪9 - The technical capability of the company by providing a statement about the company and‬‬ ‫‪attaching C.V and previous similar projects executed by the company and also provide the‬‬ ‫‪company with endorsement of achievement of the most important projects implemented in‬‬ ‫‪the countries of the world.‬‬ ‫‪10.The document of financial position of the company and its financial efficiency from‬‬ ‫‪approved‬‬ ‫ ‪international financial banks, attached with the final accounts for the last five years and a‬‬‫‪proved by an‬‬ ‫‪accredited auditing office.‬‬ ‫‪11.Providing our company with the certificate of establishment of the company certified by‬‬ ‫‪the Embassy of the Republic of Iraq in the country from which it was issued.‬‬ ‫‪12- A tax exemption for the last year.‬‬ ‫‪13.The nationality of the submitted company should be Iraqi, Arab or foreign.‬‬ ‫‪14.The company shouldn't be included in the boycott and should not be listed in the blacklisted.‬‬ ‫)‪15 - undertakes to secure a visit to our company staff (technical, commercial, investment, legal‬‬ ‫‪to see the possibilities of the company and similar executed works and this after the referral and‬‬ ‫‪before signing the contract.‬‬ ‫‪16 - Those who interested to participate in the investment opportunity and before submitting‬‬ ‫‪their offers should visit our company's headquarters to see the above mentioned machines in‬‬ ‫‪the site of Radwan which belong to our company to identify its available capability .‬‬ ‫‪17.The offers should be in closed sealed envelopes, marked with the number and name of the‬‬ ‫‪above‬‬ ‫‪opportunity, and the deadline for submission of the offers is on Sunday 06/05/2018 .‬‬ ‫‪18.If the closing date is an official holiday, the next day will be the closing date and at the same‬‬ ‫‪time above, and no bid shall be accepted after that.‬‬ ‫ ‪Note:‬‬ ‫‪If you have questions, please contact us by e-mail below:‬‬ ‫‪Email: al faris2004@yahoo.com‬‬ ‫‪Email : info@alfaris.gov.iq‬‬ ‫‪General Director‬‬ ‫‪Chairman of the Board of Directors‬‬

‫‪IRAQ - BAGHDAD - KHAN DHARI - P.O.BOX: 2817 - TELEX: 214162 ALFA-IK EXCH.: 020-38146/9‬‬ ‫‪E-MAIL: al faris2004@yahoo.com‬‬ ‫‪W. SITE: www.alfaris.gov.iq‬‬

‫ ‪W.SITE: www.alfaris.gov.iq‬‬


‫| اعالنات | ‪5‬‬

‫الأحد املوافق ‪ 8‬من ني�سان ‪ 2018‬العدد ‪ 4019‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬ ‫‪Sunday ,8 April. 2018 No. 4019 Year 15‬‬

‫جمهورية العراق‬ ‫جمل�س الق�ضاء الأعلى‬ ‫رئا�سة حمكمة ا�ستئناف بغداد الر�صافة ‪ /‬االحتادية‬ ‫حمكمة اجلنايات املخت�صة بق�ضايا النزاهة‬

‫العدد ‪ / 157 /‬ج ن ‪2017 /‬‬ ‫التاريخ ‪2017 / 11 / 23 /‬‬

‫�إعالن‬

‫ت�شكلتْ حَمكمة اجلنايات املخت�صة بق�ضايا النزاهة بتاريخ ‪ 2017/11/23‬برئا�سة القا�ضي‬ ‫ال�سيد جمعة عبد داود وع�ضوية القا�ضيني ال�سيدين حممود رحيم ثابت ورا�ضي علي امل�أذونني‬ ‫بالق�ضاء با�سم ال�شعب و�أ�صدرت القرار الأتي ‪-:‬‬ ‫املتهم ‪� /‬شريوان حم�سن حممد �أمني ‪ /‬وكيله املحامي املنتدب عبد الهادي �صالح العامري ‪.‬‬ ‫�أح���ال ال�سيد قا�ضي حمكمة حتقيق ال��ن��زاه��ة مب��وج��ب ق���رار الإح��ال��ة امل��رق��م ( ‪ ) 945‬يف‬ ‫‪ 2017/8/27‬املتهم �شريوان حم�سن حممد �أمني هارب ًا على هذه املحكمة لإج��راء حماكمة‬ ‫غيابي ًا بدعوى غري موجزة وفق املادة (‪ )340‬من قانون العقوبات ويف اليوم املعني للمحاكمة‬ ‫ت�شكلت املحكمة بح�ضور ال�سيد نائب املدعي العام فالح ح�سن رحيم ومل يح�ضر املتهم بالرغم‬ ‫من تبلغه ب�صحيفتني حمليتني الأوىل الكلمة احلرة بالعدد (‪ )1373‬يف ‪ 2017/9/19‬والثانية‬ ‫املوقف الرابع بالعدد (‪ )1376‬يف ‪ 2017/9/19‬وانتدبت املحكمة املحامي عبد الهادي �صالح‬ ‫العامري للدفاع عنه وبو�شر باملحاكمة الغيابية العلنية ودونت املحكمة هوية املتهم تلي قرار‬ ‫الإحالة علن ًا يف اجلل�سة وتلت املحكمة �أقوال املمثل القانوين لوزارة اخلارجية املدونة �إمام‬ ‫ال�سيد قا�ضي التحقيق علن ًا يف اجلل�سة وا�ستناد ًا لأحكام امل��ادة ( ‪ ) 172‬الأ�صولية وتلت‬ ‫املحكمة كافة حما�ضر ومدونات �أ�ضبارة الدعوى ووجهت املحكمة التهمة للمتهم وفق املادة‬ ‫( ‪ )340‬من قانون العقوبات و�سجلت الإجابة �أنه بريء كونه هارب وا�ستمعت املحكمة �إىل‬ ‫مطالعة االدعاء العام واىل الئحة وكيل الدفاع وافهم ختام املحاكمة واختلت املحكمة للمداولة‬ ‫والتدقيق و�أ�صدرت قرارها الآتي ‪-:‬‬ ‫القرار ‪-:‬‬ ‫لدى التدقيق واملداولة ومن خالل االط�لاع على �سري التحقيق واملحاكمة الغيابية العلنية‬ ‫اجلارية هذا اليوم تبني �أن وقائع الدعوى تتلخ�ص �أنه بالعام ( ‪ )2014 – 2010‬فقد ن�سب �إىل‬ ‫املتهم �شريوان حم�سن حممد �أمني وزير مفو�ض يف وزارة اخلارجية وم�ستقيل حالي ًا بالإ�ضرار‬ ‫�ألعمدي ب�أموال وم�صالح اجلهة التي يعمل فيها من حالل ا�ستالمه مبالغ خالف اال�ستحقاق‬ ‫وتقدميه �شهادة البكالوريو�س يف علوم احلا�سبات غري معادلة وغري م�صدقة من قبل �سفارة‬ ‫العراق يف لندن وقد عدت الوزارة ذلك تخلف ًا ل�شروط التعيني و�أو�صت ب�إق�صائه وا�ستعادة‬ ‫كافة املبالغ امل�صروفة له والبالغة (�ستمائة و�أربعة مليون وت�سعمائة و�أربعة وت�سعون �إلف‬ ‫وت�سعمائة و�ستة و�سبعون دينار عراقي ح�سب ماجاء بكتاب وزارة اخلارجية بالعدد (‪)3562‬‬ ‫يف ‪ 2017/7/16‬واطلعت املحكمة �إىل �أقوال املمثل القانوين املدونة امام ال�سيد القا�ضي‬ ‫التحقيق ال��ذي طلب ال�شكوى بحق املتهم واطلعت املحكمة على كتاب وزارة اخلارجية ‪/‬‬ ‫مكتب املفت�ش العام املرقم ( ‪ ) 321‬يف ‪ 2015/3/12‬املت�ضمن �إحالة املتهم �إىل هيئة النزاهة‬ ‫وت�ضمني جميع املبالغ امل�صروفة واطلعت املحكمة على تقرير �شعبة التدقيق اخلارجي يف‬ ‫هيئة النزاهة املت�ضمن جمموع املبالغ التي تقا�ضاها املتهم �شريوان حم�سن حممد �أمني يلغت‬ ‫( �ستة و�سبعون مليون وخم�سمائة الف ما تقا�ضاه بالدينار العراقي وما تقا�ضاه بالدوالر‬ ‫( �أربعمائة وت�سعة وثمانون مليون و�أربعه وثالثة وثمانون الف ) فيكون املجموع ( �ستمائة‬ ‫و�أربعة مليون وت�سعمائة و�أربعة وت�سعون �ألف ) واطلعت املحكمة على الكتب واملخاطبات‬ ‫اخلا�صة بحجز �أموال املتهم املنقولة والغري منقولة ولدى الت�أمل يف الدعوى جتد املحكمة‬ ‫�إن االدلة املتح�صلة فيها تتمثل ب�أقوال املمثل القانوين لوزارة اخلارجية وحم�ضر التحقيق‬ ‫الإداري وحم�ضر الت�ضمني وقرينة هروب املتهم وهي �أدلة كافية لإدانة املتهم �شريوان حم�سن‬ ‫حممد �أمني وفق �أحكام املادة ( ‪ ) 340‬من قانون العقوبات لذا قررت املحكمة �إدانته مبوجبها‬ ‫وحتديد عقوبته مبقت�ضاها وا�صدر القرار باالتفاق ا�ستناد ًا لأحكام املواد ( ‪� / 149‬أ و ‪� /182‬أ )‬ ‫الأ�صولية حكم ًا غيابي ًا قاب ًال لالعرتا�ض والتميز وافهم علن ًا يف ‪.2017/11/23‬‬ ‫ت�شكلت حمكمة اجلنايات املخت�صة بق�ضايا النزاهة بتاريخ ‪ 2017/11/23‬برئا�سة القا�ضي‬ ‫ال�سيد جمعة عبد داود وع�ضوية القا�ضيني ال�سيدين حممود رحيم ثابت ورا�ضي علي عجر‬ ‫امل�أذونني بالق�ضاء با�سم ال�شعب و�أ�صدرت القرار الآتي ‪-:‬‬ ‫‪-1‬احلكم على املدان �شريوان حم�سن حممد �أمني بال�سجن ملدة �سبع �سنوات وفق ًا لأحكام املادة‬ ‫(‪ )340‬من قانون العقوبات ‪.‬‬ ‫‪� -2‬إ�صدار �أمر القب�ض بحق املحكوم عليه �أع�لاه وفق امل��ادة ( ‪ ) 340‬من قانون العقوبات‬ ‫و�إجراء التفتي�ش الأ�صويل بحقه للقب�ض عليه ‪.‬‬ ‫‪ -3‬االحتفاظ للجهة املت�ضررة وزارة اخلارجية بحق املطالبة بالتعوي�ض �إمام املحاكم املدنية‬ ‫بعد اكت�ساب احلكم الدرجة القطعية ‪.‬‬ ‫‪ -4‬احت�ساب �أتعاب حماماة للمحامي املنتدب عبد الهادي �صالح العامري مبلغ ثالثون �ألف‬ ‫دينار تدفع من خزينة الدولة بعد اكت�ساب احلكم الدرجة القطعية‪.‬‬ ‫‪ -5‬ت�أييد حجز الأموال املنقولة والغري املنقولة للمتهم يف مرحلة التحقيق ‪.‬‬ ‫‪ -6‬ين�شر القرار يف �صحيفتني حمليتني ‪.‬‬ ‫�صدر احلكم باالتفاق ا�ستناد ًا للمواد ( ‪� / 149‬أ و ‪� / 182‬أ ) الأ�صولية حكم ًا غيابي ًا قاب ًال‬ ‫لالعرتا�ض والتميز وافهم علن ًا يف ‪. 2017/11/23‬‬ ‫القا�ضي‬ ‫را�ضي علي عجر‬ ‫ع�ضو الهيئة‬

‫القا�ضي‬ ‫حممود رحيم ثابت‬ ‫ع�ضو الهيئة‬

‫القا�ضي‬ ‫جمعة عبد داود‬ ‫رئي�س الهيئة‬

‫املديرية العامة لنقل الطاقة الكهربائية‪/‬املنطقة الو�سطى‬ ‫العدد‪1250 :‬‬ ‫التاريخ‪2018/4/4 :‬‬

‫اىل‪ /‬ال�شركات امل�سجلة ر�سمي ًا داخل‬ ‫العراق �أو خارجه ومن ذوي اخلربة‬ ‫واالخت�صا�ص‬ ‫م‪ /‬متديد اعالن املناق�صة املحلية ‪2018/3‬‬ ‫واخلا�صة بنقل منت�سبي مقر املديرية‬

‫متمتديدغلقاملناق�صةاعالهمنتاريخ‬ ‫‪ 2018/4/4‬ولغاية ‪2018/4/15‬‬ ‫وذلك ملنح فر�صة لل�شركات واملكاتب‬ ‫الراغبة باال�شرتاك‪.‬‬

‫عدي عواد كاظم‬ ‫م‪ /‬املدير العام وكالة‬

‫�إىل ال�سادة املعلنني‬ ‫دوائر الدولة وال�شركات‬ ‫واملكاتب الإعالمية كافة‬

‫م‪ /‬اعتماد عنوان‬ ‫نرجو اعتماد الربيد االلكرتوين اجلديد‬ ‫يف حالة ن�شر اعالناتكم يف جريدتنا‬ ‫ومرا�سلتنا على العنوان التايل ح�صرا‪.‬‬

‫‪07706592736‬‬ ‫‪07706949605‬‬

‫‪aalan.almashraq@yahoo.com‬‬

‫جمل�س الق�ضاء االعلى‬ ‫رئا�سة ا�ستئناف بغداد‪ /‬الر�صافة االحتادية‬ ‫حمكمة بداءة الكرادة‬

‫العدد‪/4038 :‬ب‪2017/‬‬ ‫التاريخ ‪2018/4/3‬‬

‫اعـــــــالن‬ ‫اىل ‪/‬املدعى عليهما‪ :‬عادل فالح داغر وعلي عبداملح�سن او�شال‬

‫اقا َم املدعي (املدير العام مل�صرف الرافدين ا�ضافة لوظيفته) الدعوى البدائية املرقمة �أعاله امام هذه‬ ‫املحكمة يطالبكم فيها بت�أديتكم بالتكافل والت�ضامن بت�سديد مبلغ (خم�سة ماليني و�ستمائة وت�سعة‬ ‫وخم�سون الف دينار) مع الفائدة القانونية بن�سبة ‪ %2‬اعتبارا من تاريخ ‪ 2017/9/1‬ولغاية ال�سداد‬ ‫التام عن مبلغ القر�ض املمنوح وملجهولية حمل اقامتكم قرر تبليغكم اعالنا ب�صحيفتني حمليتني‬ ‫يوميتني للح�ضور امام هذه املحكمة يف موعد املرافعة املوافق ‪ 2018/4/18‬لذا وعند عدم ح�ضوركم‬ ‫او ح�ضور من ينوب عنكم قانونا �ستجري املرافعة بحقكم غيابا وعلنا ووفق اال�صول‪.‬‬ ‫القا�ضي‪/‬ابراهيم حميد كامل‬ ‫جمل�س الق�ضاء االعلى‬ ‫رئا�سة حمكمة ا�ستئناف بغداد‪ /‬الكرخ االحتادية‬ ‫حمكمة بداءة الكاظمية‬ ‫العدد‪/239 :‬ب‪2017/‬‬ ‫التاريخ ‪2018/4/2‬‬

‫اعـــــــالن‬ ‫اىل املدعى عليه‪ /‬علي ح�سني عودة‬

‫ا���ص��درتْ ه��ذه املحكمة يف ال��دع��وى البدائية املرقمة‬ ‫�أعاله بتاريخ ‪ 2017/2/7‬حكما غيابيا يق�ضي بالزام‬ ‫املدعى عليه علي ح�سني عودة بت�أديته للمدعية جناة‬ ‫فار�س حممد مبلغا قدره مليونان وع�شرون الف دينار‬ ‫وحتميله امل�صاريف وات��ع��اب حم��ام��اة وكيل املدعية‬ ‫مبلغا اربعمائة وع�شرون الف دينار‪.‬‬ ‫وبالنظر ملجهولية حم��ل اقامتك ح�سب �شرح القائم‬ ‫بالتبليغ عليه قررت هذه املحكمة تبليغك ب�صحيفتني‬ ‫حمليتني يوميتني ول��ك ح��ق االع�ترا���ض خ�لال املدة‬ ‫القانونية وبعك�سه �سيكت�سب القرار الدرجة القطعية‬ ‫وفق اال�صول‪.‬‬ ‫القا�ضي‬

‫عدنان زيدان العنبكي‬

‫حمكمة بداءة الرمادي‬

‫فقدان �شخ�ص‬ ‫ف���ق���د امل����دع����و ن�����ص��ر ع����دن����ان ه�ل�ال‬ ‫امل��ن�����ش��ورة ���ص��ورت��ه اع�ل�اه بتاريخ‬ ‫‪ 2014 / 10/22‬اث��ن��اء ع��ودت��ه من‬ ‫حم��اف��ظ��ة ال�سليمانية ع��ل��ى طريق‬ ‫خانقني ‪ /‬ب��غ��داد مت ا�ستيقافه من‬ ‫قبل �سيطرة الهارونية يف منطقة‬ ‫�شهربان ي�سكن حمافظة الرمادي ‪/‬‬ ‫منطقة اجلزيرة ابو علي اجلا�سم‬ ‫فمن لديه اية معلومات ابالغ حمكمة‬ ‫بداءة الرمادي‪.‬‬

‫جمل�س الق�ضاء االعلى‬ ‫رئا�سة حمكمة ا�ستئناف ب��غ��داد الكرخ‪/‬‬ ‫االحتادية‬ ‫حمكمة االحوال ال�شخ�صية يف الكرخ‬ ‫العدد‪11274 :‬‬ ‫التاريخ ‪2018/4/5 :‬‬ ‫اعالن‬ ‫اىل املدعو مروان حممد جا�سم‬ ‫بنا ًء على الطلب املقدم من قبل امل�ستدعي‬ ‫خن�ساء عليوي ع��واد لن�صبها قيمة على‬ ‫املفقود م��روان حممد جا�سم فعلى كل من‬ ‫ل��دي��ه اع�ت�را����ض او م��ع��ل��وم��ات احل�ضور‬ ‫امام هذه املحكمة خالل فرتة ثالثني يوما‬ ‫من تاريخ الن�شر وبعك�سه تتخذ املحكمة‬ ‫اجراءاتها وفقا للقانون‪.‬‬ ‫القا�ضي‪ /‬نور عدنان‬

‫جمل�س الق�ضاء االعلى‬ ‫رئا�سة حمكمة ا�ستئناف بغداد الكرخ‪ /‬االحتادية‬ ‫حمكمة بداءة الكرخ‬ ‫ورقة تبليغ قرار احلكم الغيابي‬ ‫املدعي‪ :‬املدير العام لل�شركة العامة لتجارة املواد الغذائية‪ /‬ا�ضافة لوظيفته‬ ‫املدعى عليه‪� :‬سبتي جمعه ح�سان‬

‫العدد‪/594 :‬ب‪2018/‬‬ ‫التاريخ ‪2018/4/1‬‬

‫ا�صدرتْ هذه املحكمة بحقك حكم ًا غيابيا يف الدعوى البدائية املرقمة‬ ‫‪/594‬ب‪ 2018/‬بتاريخ (‪ )2018/3/8‬يق�ضي فيه الزامك بتاديتك‬ ‫للمدعي مبلغا مقداره ثمانية االف وخم�سمائة واربعة وع�شرون‬ ‫دوالر وخم�سة وع�شرون �سنت وحتميل املدعى عليه امل�صاريف‬ ‫الق�ضائية وبدل اتعاب حماماة وكيل املدعي‪.‬‬ ‫ملجهولية حمل اقامتك ح�سب �شرح املبلغ الق�ضائي وتاييد املجل�س‬ ‫البلدي وانتقالك اىل جهة جمهولة لذا تقرر تبليغك اعالنا ب�صحيفتني‬ ‫حمليتني بقرار احلكم اعاله ويف حال عدم ح�ضورك او االعرتا�ض‬ ‫�سوف يكت�سب القرار الدرجة القطعية وفق اال�صول‪.‬‬

‫القا�ضي‬ ‫علي حممد ها�شم الناجي‬


‫‪4‬‬

‫الأحد املوافق ‪ 8‬من ني�سان ‪ 2018‬العدد ‪ 4019‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬

‫اعالنات‬

‫جمهورية العراق‬ ‫جمل�س الق�ضاء الأعلى‬ ‫رئا�سة حمكمة ا�ستئناف بغداد الر�صافة ‪ /‬االحتادية‬ ‫حمكمة اجلنايات املخت�صة بق�ضايا النزاهة‬

‫‪Sunday ,8 April. 2018 No. 4019 Year 15‬‬

‫العدد ‪ / 177 /‬ج ن ‪2017 /‬‬ ‫التاريخ ‪2017 / 11 / 29 /‬‬

‫�إعالن‬

‫ت�شكلتْ حَمكمة جنايات النزاهة يف بغداد بتاريخ ‪ 2017/11/29‬برئا�سة القا�ضي ال�سيد‬ ‫(جمعة عبد داود) وع�ضوية القا�ضيني ال�سيدين (عقيل عبد الزهرة جنم ورا�ضي علي عجر)‬ ‫امل�أذونني بالق�ضاء با�سم ال�شعب و�أ�صدرت قرارها الآتي ‪-:‬‬ ‫املتهم الهارب ‪� /‬ألربت �أدور �إ�سماعيل وكيله املحامي عبد الهادي �صالح العامري ‪.‬‬ ‫�أحال ال�سيد قا�ضي حمكمة التحقيق املخت�صة بق�ضايا النزاهة مبوجب قرار الإحالة املرقم‬ ‫( ‪ ) 964‬يف ‪ 2017/8/31‬املتهم ( �ألربت �أدور �إ�سماعيل ) هاربا على هذه املحكمة لإجراء‬ ‫حماكمته بدعوى غري موجزة وفق �إحكام امل��ادة ( ‪ ) 340‬من قانون العقوبات ويف اليوم‬ ‫املعني للمحاكمة ت�شكلت املحكمة بح�ضور ال�سيد نائب املدعي العام ومل يح�ضر املتهم �أعاله‬ ‫بالرغم من تبلغه ب�صحيفتني حمليتني الأوىل املوقف الرابع بالعدد ( ‪ ) 1379‬يف ‪2017/10/3‬‬ ‫والثانية الكلمة احلرة بالعدد ( ‪ ) 1377‬يف ‪ 2017/10/3‬وانتدبت له املحكمة املحامي عبد‬ ‫الهادي �صالح للدفاع عنه وبو�شر باملحاكمة الغيابية العلنية بتدوين هوية املتهم وتالوة قرار‬ ‫الإحالة وتلت �أقوال املمثل القانوين لوزارة اخلارجية املدونة امام ال�سيد قا�ضي التحقيق‬ ‫علنا كما تلت كافة حما�ضر الدعوى ووجهت املحكمة التهمة وفق �أحكام املادة ( ‪ ) 340‬من‬ ‫قانون العقوبات وا�ستمعت جلوابه عنه بريء كونه هارب ثم ا�ستمعت املحكمة ملطالعتي‬ ‫االدعاء العام ووكيل الدفاع وافهم ختام املحاكمة وو�ضعت الق�ضية مو�ضع التدقيق واملداولة‬ ‫و�أ�صدرت املحكمة قرارها الآتي ‪-:‬‬ ‫القرار ‪-:‬‬ ‫لدى التدقيق واملداولة من خالل �سري التحقيق االبتدائي واملحاكمة الغيابية العلنية اجلارية‬ ‫هذا اليوم تبني للمحكمة بان وقائع هذه الدعوى تتلخ�ص انه بتاريخ ‪ 2004/9/25‬مت تعيني‬ ‫املتهم الهارب ( �ألربت �أدور �إ�سماعيل ) �سفري ًا للعراق يف دولة الفاتيكان مبوجب الأمر الوزاري‬ ‫املرقم ( ‪ ) 2339‬يف ‪ 2004/9/25‬ا�ستناد ًا للمر�سوم اجلمهوري رقم ( ‪ )27‬يف ‪2004/9/22‬‬ ‫وقد مت مطالبته من قبل الدائرة الإدارية واملالية يف وزارة اخلارجية لتقدمي �شهادته الدرا�سية‬ ‫�أو قرار تقييم معادلة ال�شهادة بعدة كتب مذكورة بالتحقيق الإداري املرفق مع الأوراق ومل‬ ‫يتم تقدميه ال�شهادة وانه مت احالته على التقاعد يف ‪ 2012 /5/ 16‬وانه قام ب�إحداث �إ�ضرار‬ ‫عمد ًا ب�أموال وم�صالح اجلهة التي يعمل بها من خالل خمالفته ل�شروط التعيني عن طريق‬ ‫ا�ستالم الرواتب واملخ�ص�صات واطلعت املحكمة على �أقوال املمثل القانوين لوزارة اخلارجية‬ ‫حيث �أفاد �إن املتهم الهارب ( �ألربت �أدور �إ�سماعيل ) مل يقدم معادلة ل�شهادته الدرا�سية الفعلية‬ ‫وانه يطلب ال�شكوى واتخاذ كافة الإجراءات القانونية بحقه واطلعت املحكمة على التحقيق‬ ‫الإداري بالأمر الوزاري ( ‪ /3‬خا�صة ‪ ) 10631 /‬يف ‪ 2014/10/13‬والذي يبني فيه ان املتهم‬ ‫ا�ضر عمد ًا ب�أموال الدولة لعدم تقدميه �شهادة درا�سية خالفا للقانون و�إحالته �إىل املحكمة‬ ‫املخت�صة واطلعت املحكمة على حم�ضر الت�ضمني بالرقم ( ‪ / 7 / 9 -1‬نزاهة ‪ ) 3562 /‬يف‬ ‫‪ 2017/7/16‬واملت�ضمن قرار اللجنة بت�ضمني املتهم الهارب ( �ألربت �أدور �إ�سماعيل ) مبلغ‬ ‫قدره ( ‪ ) 873,201,790‬ثمامنائة وثالث و�سبعون مليون ومائتان وواحد �إلف و�سبعمائة‬ ‫وت�سعون دينار وهو جمموع ماتقا�ضاه املتهم كونه �سفريا يف الفاتيكان والت�أمني ال�صحي‬ ‫لفرتات مذكورة يف قرار الت�ضمني املذكور �أنفا واطلعت املحكمة على كتاب منع ال�سفر للمتهم‬ ‫الهارب وكتاب حجز الأموال املنقولة والغري منقولة للمتهم عليه وجدت املحكمة وبعد الت�أمل‬ ‫يف الأدلة املعرو�ضة �أعاله وقرينة هروب املتهم هي �أدلة كافية لإدانته لذا قررت املحكمة �إدانة‬ ‫املتهم الهارب ( �ألربت �أدور �إ�سماعيل ) وفق �أحكام املادة ( ‪ ) 340‬عقوبات وحتديد عقوبته‬ ‫مبقت�ضاها و�صدر القرار باالتفاق غيابيا قاب ًال لالعرتا�ض والتمييز ا�ستناد ًا لأحكام املادة‬ ‫( ‪� / 149‬أ ‪� / 182‬أ ) الأ�صولية وافهم علن ًا يف ‪. 2017/11/29‬‬ ‫ت�شكلت حمكمة اجلنايات املخت�صة بق�ضايا النزاهة بتاريخ ‪ 2017/11/29‬برئا�سة القا�ضي‬ ‫ال�سيد جمعة عبد داود وع�ضوية القا�ضيني ال�سيدين عقيل عبد الزهرة جنم ورا�ضي علي‬ ‫عجر امل�أذونني بالق�ضاء با�سم ال�شعب و�أ�صدرت القرار الآتي ‪-:‬‬ ‫املدان ‪� /‬ألربت �أدور �إ�سماعيل يلده ‪ /‬وكيله املحامي املنتدب عبد الهادي �صالح العامري ‪.‬‬ ‫‪-1‬احلكم غيابي ًا على املدان �ألربت �أدور �إ�سماعيل بال�سجن ملدة �سبع �سنوات وفق �أحكام املادة‬ ‫(‪ ) 340‬من قانون العقوبات ‪.‬‬ ‫‪�-2‬إ�صدار�أمرقب�ضوحتريبحقاملحكومعليه�أعالهوفق�أحكاماملادة(‪)340‬منقانونالعقوبات‬ ‫وعند القب�ض عليه �أو ت�سليم نف�سه �إح�ضاره �أمام هذه املحكمة لإجراء حماكمته وجاه ًا وعلن ًا ‪.‬‬ ‫‪� -3‬إعطاء احلق للجهة املت�ضررة وزارة اخلارجية بالتعوي�ض �أم��ام املحاكم املدنية بعد‬ ‫اكت�ساب احلكم الدرجة القطعية ‪.‬‬ ‫‪ -4‬ت�أييد حجز الأموال املنقولة وغري املنقولة العائدة للمحكوم عليه �أعاله يف مرحلة التحقيق ‪.‬‬ ‫‪ -5‬احت�ساب �أتعاب حماماة للمحامي املنتدب عبد الهادي �صالح العامري مبلغ ًا قدره ثالثون‬ ‫�ألف دينار ت�ستح�صل من خزينة الدولة بعد اكت�ساب احلكم الدرجة القطعية ‪.‬‬ ‫‪ -6‬ين�شر القرار ب�صحيفتني حمليتني يوميتني ‪.‬‬ ‫�صدر القرار غيابي ًا باالتفاق قاب ًال لالعرتا�ض والتمييز ا�ستناد ًا لأحكام املواد ( ‪� / 149‬أ و‪182‬‬ ‫‪� /‬أ ) الأ�صولية وافهم علن ًا يف ‪. 2017/11/29‬‬ ‫القا�ضي‬ ‫را�ضي علي عجر‬ ‫ع�ضو الهيئة‬

‫القا�ضي‬ ‫عقيل عبد الزهرة جنم‬ ‫ع�ضو الهيئة‬

‫القا�ضي‬ ‫جمعة عبد داود‬ ‫رئي�س الهيئة‬

‫جمهورية العراق‬ ‫جمل�س الق�ضاء الأعلى‬ ‫رئا�سة حمكمة ا�ستئناف بغداد الر�صافة ‪ /‬االحتادية‬ ‫حمكمة اجلنايات الر�صافة ‪ /‬هـ ‪3‬‬

‫�إعالن‬

‫العدد ‪ / 4 /‬ج ‪2013 / 3‬‬ ‫التاريخ ‪2013 / 3 / 17 /‬‬

‫ت�شكلتْ حَمكمة اجلنايات الر�صافة ‪ /‬هـ ‪ 3‬بتاريخ ‪ 2013/3/17‬برئا�سة القا�ضي ال�سيد‬ ‫(علي ح�سني يون�س) وع�ضوية القا�ضيني ال�سيدين (�أحمد حممد خلف و حممود رحيم‬ ‫ثابت) امل�أذونني بالق�ضاء با�سم ال�شعب و�أ�صدرت القرارها الآتي ‪-:‬‬ ‫املتهم ‪ /‬ماجد ح�سن �إبراهيم ح�سن ‪ /‬وكيله املحامي املنتدب غازي البياتي ‪.‬‬ ‫�أحال قا�ضي حتقيق النزاهة مبوجب قرار الإحالة املرقم ( ‪ ) 982‬يف ‪2012/11/27‬‬ ‫املتهم الهارب ( ماجد ح�سن �إبراهيم ) على هذه املحكمة لأجراء حماكمتة غيابي ًا بدعوى‬ ‫غري موجزة وفق �إحكام امل��ادة (‪ / 316‬عقوبات) ويف اليوم املعني للمحاكمة ت�شكلت‬ ‫املحكمة وبح�ضور ال�سيدة املدعي العام ومل يح�ضر املتهم بالرغم من تبليغه ب�صحيفتني‬ ‫حمليتني يوميتني وانتدبت له املحكمة حماميا للدفاع عنه وبو�شر باملحاكمة الغيابية‬ ‫العلنية ودون��ت هوية املتهم الهارب وتلي قرار الإحالة علن ًا كما تلت املحكمة �أقوال‬ ‫املمثل القانوين ا�ستناد ًا للمادة ( ‪ / 172‬الأ�صولية) وتلت �سائر املحا�ضر وامل�ستندات‬ ‫التحقيقية ووجهت التهمة للمتهم وفق �أحكام املادة ( ‪ / 315‬ال�شق الثاين ‪ /‬عقوبات)‬ ‫و�سجلت له �إجابة بريء لهروبه ثم قدمت ال�سيدة املدعي العام مطالعتها ثم قدم املحامي‬ ‫املنتدب الئحته ثم اختلت املحكمة لإ�صدار القرار و�أ�صدرت قرارها الآتي ‪-:‬‬ ‫القرار ‪-:‬‬ ‫من �سري التحقيق واملحاكمة الغيابية العلنية اجلارية تبني لهذه املحكمة �أن يف عام‬ ‫( ‪ ) 2003‬وعندما كان املتهم الهارب ( ماجد ح�سن �إبراهيم ) يعمل ب�صفة حما�سب‬ ‫يف ال�سفارة العراقية يف بلغاريا قام باختال�س مبالغ مالية بالدوالر الأمريكي والدينار‬ ‫العراقي وقام برتك عمله يف ال�سفارة وطلب اللجوء �إىل دولة بلغاريا دونت �أقوال املمثل‬ ‫القانوين لوزارة اخلارجية وطلب ال�شكوى �ضد املتهم كما اطلعت املحكمة على �صحيفتي‬ ‫املوقف الرابع بالعدد ( ‪ ) 861‬يف ‪ 2013/1/13‬و�صحيفة العراق اليوم بالعدد (‪) 1800‬‬ ‫يف ‪ 2013/1/13‬واملت�ضمن تبليغ املتهم وعدم ح�ضوره كما اطلعت املحكمة على كتاب‬ ‫وزارة اخلارجية ‪ /‬الدائرة القانونية بالعدد ( ‪ ) 781‬يف ‪ 2013/10/23‬كما اطلعت على‬ ‫كتاب جمل�س الق�ضاء الأعلى ‪ /‬رئا�سة االدعاء العام بالعدد ( ‪ ) 14059‬يف ‪2012/7/3‬‬ ‫والكتب والإجابات اخلا�صة بحجز �أموال املتهم الهارب ( ماجد ح�سن �إبراهيم ) وتعذر‬ ‫القب�ض عليه ف�إن الأدلة املتوفرة يف الق�ضية هي �أقوال املمثل القانوين والكتب وامل�ستندات‬ ‫املربزة يف الدعوى وقرينة هروب املتهم على ارتكابه الفعل امل�سند �إليه لذا ف�أن الأدلة‬ ‫كافية ومقنعة لتجرمي املتهم (ماجد ح�سن �إبراهيم ح�سن) عن التهمة املوجهة له وفق‬ ‫�إحكام املادة ( ‪ / 315‬ال�شق الثاين ‪ /‬عقوبات ) قررت املحكمة جترميه مبوجبها وحتديد‬ ‫عقوبته مبقت�ضاها و�صدر القرار باالتفاق ا�ستناد ًا للمادة (‪� / 182‬أ ‪ 149 /‬و‪ / 254‬ب)‬ ‫الأ�صولية حكم ًا غيابي ًا قاب ًال لالعرتا�ض والتميز وافهم علنا يف ‪. 2013/3/17‬‬ ‫ت�شكلت حمكمة اجلنايات الر�صافة ‪ /‬هـ ‪ 3‬بتاريخ ‪ 2013/3 /17‬برئا�سة القا�ضي ال�سيد‬ ‫(علي ح�سني يون�س) وع�ضوية القا�ضيني ال�سيدين (�أحمد حممد خلف وحممود رحيم‬ ‫ثابت) امل�أذونني بالق�ضاء با�سم ال�شعب و�أ�صدرت املحكمة قرارها الآتي‪-:‬‬ ‫املجرم ‪ /‬ماجد ح�سن �إبراهيم ح�سن ‪ /‬وكيله املحامي املنتدب غازي البياتي ‪.‬‬ ‫‪-1‬احلكم غيابي ًا على املجرم ماجد ح�سن �إبراهيم ح�سن بال�سجن ملدة خم�سة ع�شرة �سنة‬ ‫ا�ستناد ًا للمادة (‪ / 315‬ال�شق الثاين ‪ /‬عقوبات)‪.‬‬ ‫‪� -2‬إ�صدار �أمر قب�ض وحتري بحق املحكوم عليه �أعاله وفق املادة ( ‪ / 315‬ال�شق الثاين‪/‬‬ ‫عقوبات) بغية القب�ض عليه وتنفيذ احلكم الغيابي بحقه ا�ستناد ًا للمادة ( ‪ / 149‬ج ‪/‬‬ ‫الأ�صولية)‪.‬‬ ‫‪ -3‬االحتفاظ للجهة امل�شتكية بحق املطالبة بالتعوي�ض امام املحاكم املدنية بعد اكت�ساب‬ ‫احلكم الدرجة القطعية ‪.‬‬ ‫‪ -4‬ت�أييد احلجز على الأموال املنقولة وغري املنقولة للمحكوم الواقع يف مرحلة التحقيق ‪.‬‬ ‫‪ -5‬احت�ساب مبلغ خم�سون �إلف دينار للمحامي املنتدب غازي البياتي تدفع له من خزينة‬ ‫الدولة وبعد اكت�ساب احلكم الدرجة القطعية ‪.‬‬ ‫‪ -6‬ين�شر احلكم الغيابي ال�صادر يف �صحيفتني حمليتني يوميتني ‪.‬‬ ‫و�صدر القرر باالتفاق ا�ستناد ًا ملادة ( ‪� / 182‬أ و ‪ 149‬و ‪ / 254‬ب ‪ /‬الأ�صولية) حكم ًا‬ ‫غيابي ًا قاب ًال لالعرتا�ض والتميز وافهم علن ًا يف ‪. 2013/ 3/17‬‬ ‫القا�ضي‬ ‫حممود رحيم ثابت‬ ‫ع�ضو الهيئة‬

‫القا�ضي‬ ‫�أحمد حممد خلف‬ ‫ع�ضو الهيئة‬

‫القا�ضي‬ ‫علي ح�سني يون�س‬ ‫رئي�س الهيئة‬


‫| أخبار محلية | ‪3‬‬

‫الأحد املوافق ‪ 8‬من ني�سان ‪ 2018‬العدد ‪ 4019‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬ ‫‪Sunday ,8 April. 2018 No. 4019 Year 15‬‬

‫�أمانة بغداد وجمل�سها ي�ستنفران جهودهما‬

‫لتقدمي اخلدمات لزائري الكاظمية‬ ‫بغداد‪ /‬متابعة امل�شرق ‪:‬‬

‫�أكد ع�ضو جلنة اخلدمات يف جمل�س حمافظة بغداد‪ ،‬ح�سون الربيعي‪� ،‬أم�س‬ ‫ال�سبت‪ ،‬ان امانة بغداد با�شرت بتنفيذ خططها اخلدمية لزيارة االمام الكاظم‬ ‫عليه ال�سالم‪ .‬مبينا ان يف ذروة الزيارة �سيكون هناك ا�ستنفار خدمي لأغلب‬ ‫الدوائر اخلدمية للزائرين‪.‬وقال الربيعي ‪ :‬ان "امانة بغداد‪ ،‬بد�أت تنفيذ خططها‬ ‫اخلدمية بتوفري �سيارات خزن املياه اىل املواكب ون�شر حاويات النفايات بني‬ ‫�سرادق الزيارة‪ ،‬من اجل احلفاظ على نظافة االماكن العامة وت�سهيل اخلدمات‬ ‫للزائرين وجعل الزيارة مت�ضي بان�سيابية عالية"‪.‬وتابع ان "اال�ستنفار اخلدمي‬ ‫الغلب بلديات ب�غ��داد‪� ،‬سيكون يف ذروة ال��زي��ارة يومي الثالثاء واالربعاء‪،‬‬ ‫بعد ان تكتظ جميع ال�شوارع بالزائرين وتكون احلاجة اك�بر للخدمات"‪.‬‬

‫اخلطوط اجلوية تعلن نقل �أكرث‬ ‫من ‪� 16‬ألف معتمر للديار املقد�سة‬ ‫امل�شرق ‪ /‬علي �صالح‪:‬‬

‫اعلنت ال�شركة العامة للخطوط اجلوية‬ ‫العراقية‪ ،‬ال�سبت‪ ،‬نقل ‪ 16‬الفا و‪ 222‬معتمرا خالل‬ ‫اال�شهر الثالثة االخرية اىل الديار املقد�سة لأداء‬ ‫منا�سك العمرة‪.‬وبني مدير ع��ام ال�شركة مريان‬ ‫فريد ‪ :‬ان "هذه االعداد مت نقلها ب�شكل مبا�شر من‬ ‫املطارات العراقية اىل مطار جدة وبالعك�س وبواقع‬

‫رح�لات تزيد على ارب��ع رح�لات جوية يومي ًا"‪.‬‬ ‫واو�ضح فريد ان��ه "مت ت�شكيل فريق متخ�ص�ص‬ ‫من ال�شركة للتن�سيق مع اجلانب ال�سعودي من‬ ‫اج��ل ت�سهيل االج ��راءات للمعتمرين واملتعهدين‬ ‫وتثبيت م��واع�ي��د ال��رح�لات واع� ��داد امل�سافرين‬ ‫املغادرين والقادمني بني البلدين لتاليف حاالت‬ ‫االرباك والتاخري يف مواعيد انطالق الرحالت"‪.‬‬

‫�أمانة بغداد تنفي �إ�صدار �أوامر با�ستبدال‬ ‫"�صور ال�شهداء"ب�أخرى ملر�شحني‬

‫بغداد‪ /‬متابعة امل�شرق ‪:‬‬

‫نفت �أمانة بغداد‪ ،‬ام�س ال�سبت‪� ،‬صدور �أوامر برفع �صور ال�شهداء من �شوارع العا�صمة وا�ستبدالها‬ ‫ب�صور املر�شحني لالنتخابات‪.‬وقالت االمانة يف بيان‪“ ،‬اننا ننفي ا�صدار اوامر ب�ش�أن رفع �صور ال�شهداء‬ ‫املنت�شرة يف �شوارع العا�صمة وا�ستبدالها ب�صور املر�شحني”‪ ،‬م�ؤكدة مت�سكها بـ”ال�ضوابط القانونية‬ ‫والتعليمات التي �صدرت بهذا ال�ش�أن”‪.‬ودعت امانة بغداد جميع و�سائل االعالم اىل “توخي الدقة يف بث‬ ‫ون�شر اخبار كاذبة وعارية عن ال�صحة”‪.‬وكانت بع�ض و�سائل االعالم قد �أفادت ب�أن امانة بغداد ا�صدرت‬ ‫ام��ر ًا ب�إزالة �صور �شهداء القوات االمنية واحل�شد من ال�شوارع لو�ضع �صور مر�شحي االنتخابات‪.‬‬

‫بغداد‪ /‬متابعة امل�شرق ‪:‬‬

‫متنبئ جوي ‪:‬‬ ‫املفو�ضية ت�صادق على‬ ‫الأيام الع�شرة املقبلة ممطرة‬ ‫جميع القوائم امل�شاركة‬ ‫يف االنتخابات املقبلة ون�سيان اجلاري �سيكون �شهر خري‬

‫اعلن نائب رئي�س املفو�ضية العليا امل�ستقلة لالنتخابات رزكار حمه‪،‬ام�س ال�سبت‪ ،‬م�صادقة‬ ‫املفو�ضية على جميع القوائم والكيانات واملر�شحني لالنتخابات النيابية املقبلة‪.‬ومن‬ ‫املقرر ان يتم الحقا ن�شر ا�سماء جميع املر�شحني لالنتخابات ب�شكل ر�سمي‪.‬وقال رزكار‬ ‫حمه يف ت�صريح �صحفي انه “مت يف ال�سابق اب�لاغ جميع االط��راف ال�سيا�سية بتغيري‬ ‫مر�شحيها وامهلتها مدة كافية بهذا ال�ش�أن”‪.‬وا�شار نائب رئي�س املفو�ضية العليا امل�ستقلة‬ ‫لالنتخابات اىل انه “مت االن ادراج ا�سماء جميع املر�شحني يف اجهزة الت�صويت‪ ،‬التي‬ ‫حت�سب اال�صوات‪ ،‬لذلك ال ميكن اجراء اي تعديل عليها‪ ،‬وان اي �شخ�ص يطالب باي تعديل‬ ‫اخر‪� ،‬سيتم رف�ض ذلك‪ ،‬النه مت يف ال�سابق منح املدة الكافية لالطراف الجراء اي تعديل”‪.‬‬

‫الب�صرة‪ /‬متابعة امل�شرق ‪:‬‬

‫اعلن املتنبئ اجلوي االقدم يف مطار الب�صرة الدويل‪� ،‬صادق عطية‪ ،‬يف‬ ‫تدوينة له ن�شرها يف ح�سابه اخلا�ص على موقع التوا�صل االجتماعي‬ ‫‘في�سبوك’ بت�أثر �أغلب مدن البالد بحاالت جوية ممطرة خالل االيام الع�شرة‬ ‫املقبلة” على حد و�صفه ‪.‬وتابع ‪� ،‬أنه” يُتوقع هطول �أمطار يف بع�ض مدن‬ ‫اجلنوب فوق املعدل‪ ،‬وان هذا ال�شهر‪� ،‬سيكون �شهر خري “‪ ،‬منوها اىل‪،‬‬ ‫ان ” هناك �سحبا رعدية جنوب البالد واخ��رى يف طريقها للدخول من‬ ‫جهة اجلنوب الغربي ا�ضافة اىل �سحب كثيفة رعدية م�صحوبة بزخات‬ ‫غزيرة من املطر وحبات الربد تتجه نحو العا�صمة ال�سعودية الريا�ض”‪.‬‬

‫تو�ضيح من املالية النيابية ب�شان زيادة رواتب احل�شد ال�شعبي‬ ‫بغداد‪ ./‬متابعة امل�شرق ‪:‬‬

‫ك�شف ع�ضو اللجنة املالية النيابية‪ ،‬رحيم‬ ‫ال��دراج��ي‪ ،‬ام����س ال�سبت‪ ،‬ع��ن م��دى جدية‬ ‫احلكومة يف ال�سعي لزيادة رواتب منت�سبي‬ ‫احل�شد ال�شعبي‪.‬وقال الدراجي ‪ :‬ال اعتقد ان احلكومة‬

‫ت�سعى اىل زي��ادة روات��ب منت�سبي احل�شد ال�شعبي‪،‬‬ ‫ولي�س هناك بوادر او معطيات لهذا ال�شيء"‪.‬وتابع‬ ‫ان "مو�ضوع ت�أخر روات��ب احل�شد ال�شعبي لل�شهر‬ ‫املا�ضي‪ ،‬يرتبط برتتيب اعدادهم وبع�ض االجراءات‬ ‫املتعلقة بت�سليم الرواتب"‪.‬يذكر ان رئي�س هياة‬

‫احل�شد يعلن تفكيك ‪ 5000‬عبوة نا�سفة يف بيجي‬ ‫تكريت‪ /‬متابعة امل�شرق ‪:‬‬

‫اعلنت مديرية هند�سة امليدان يف احل�شد ال�شعبي‪،‬‬ ‫ام ����س ال���س�ب��ت‪ ،‬ع��ن تفكيك ‪ 5000‬ع �ب��وة ولغم‬ ‫ومقذوف حربي خالل ‪ 30‬يوما يف ق�ضاء بيجي‬ ‫�شمايل �صالح الدين‪.‬وذكرت املديرية ‪ :‬ان "فرق‬ ‫مكافحة املتفجرات التابعة لهند�سة ميدان احل�شد‬ ‫ال�شعبي �أجنزت �أعمال املعاجلة و الرفع على مدار‬ ‫‪ 30‬ي��وم��ا يف م�صفى بيجي وال�ط��اق��ة احلرارية‬ ‫ال��واق �ع��ة يف حم��اف�ظ��ة ��ص�لاح ال��دي��ن وت�سليمها‬ ‫للوزارات املخت�صة منها وزارة الكهرباء والنفط‬

‫والبيئة متهيدا لإعادة �إعمارها"‪.‬وا�ضافت انه "مت‬ ‫تفكيك ومعاجلة ‪ 5000‬عبوة نا�سفة ولغم ومقذوف‬ ‫حربي و معامل تفخيخ �إ�ضافة �إىل كمية من املواد‬ ‫الكيمياوية ال�سامة‪ ،‬ومت �إتالف القنابر غري املنفلقة‬ ‫و كذلك تفجري عدد من العبوات النا�سفة و الألغام‬ ‫لت�سهيل عودة العاملني يف امل�صفى واجناز �أعمال‬ ‫�إعادة الإعمار"‪.‬وتابعت انه "مت تخ�صي�ص فريق‬ ‫متفجرات يرافق العاملني يف امل�صفى ال�ستمرار‬ ‫ت�أمني �سالمتهم للمرحلة القادمة من �إع��ادة �إعمار‬ ‫امل�صفى"‪.‬‬

‫بسبب مخلفات معامل الحصى‬

‫الدايني يحذر من انقطاع جمرى نهر دياىل‬ ‫بعقوبة‪ /‬متابعة امل�شرق ‪:‬‬ ‫حذ َر رئي�س جمل�س دياىل علي الدايني‪ ،‬ام�س ال�سبت‪ ،‬من انقطاع جمرى نهر دياىل �شمال �شرق‬ ‫املحافظة ب�سبب خملفات معامل احل�صى‪ ،‬فيما دعا القيادات االمنية للتحرك‪ .‬وقال الدايني ‪:‬‬ ‫ان "�شكاوى كثرية وردتنا من مزارعي قرى اال�صالح يف ناحية جلوالء (‪70‬كم �شمال �شرق‬ ‫ب‍عقوبة) تتحدث عن قيام ثالث معامل للح�صى برمي خملفاتها ب�شكل مبا�شر يف نهر دياىل‪،‬‬ ‫ما ادى اىل اختناق املجرى ب�شكل وا�ضح يف اال�سابيع املا�ضية"‪ ،‬حمذرا من "انقطاع النهر‬ ‫والت�سبب بكارثة بيئية يف املنطقة"‪ .‬وا�ضاف الدايني ان "رمي هكذا خملفات يف جمرى النهر‬ ‫خط�أ فادح له انعكا�سات �سلبية على تدفق املياه"‪ .‬داعيا القيادات االمنية واملوارد املائية اىل‬ ‫"التدخل العاجل اليقاف تلك التجاوزات ومنع رمي اي مواد يف جمرى النهر واتخاذ كافة‬ ‫العقوبات القانونية بحق املخالفني"‪ .‬ويعد نهر دياىل من االنهر املهمة‪ ،‬الذي ي�ؤمن املياه ملناطق‬ ‫زراعية وا�سعة خا�صة يف قاطع �شمال �شرق املحافظة‪.‬‬

‫احل�شد ال�شعبي‪ ،‬فالح الفيا�ض‪ ،‬اكد اجلمعة يف مقابلة‬ ‫�صحفية‪ ،‬اننا "ما�ضون بزيادة رواتب احل�شد ال�شعبي‬ ‫ولي�س �إنقا�صها‪ ،‬وذلك من خالل م�ساواتها مع الوزارات‬ ‫الأمنية"‪ ،‬مبينا �أن "ذلك يعد وف��اء له�ؤالء الأبطال‪،‬‬ ‫والأيام املقبلة �ست�شهد �أمورا �إيجابية وجيدة للهي�أة"‪.‬‬

‫همسات‬

‫املر�شحون ‪..‬‬ ‫ملاذا يرف�ضون‬ ‫الفرز االلكرتوين؟‬ ‫حسين عمران‬

‫ال �أع��رف حقا �سبب تخوف الكتل ال�سيا�سية من نية مفو�ضية‬ ‫االنتخابات للجوء اىل الفرز االلكرتوين لبطاقات الناخبني؟‪.‬‬ ‫ال ميكن تف�سري ذلك �إال ل�سبب واح��د وهو ان الفرز االلكرتوين‬ ‫�سيمنع الكتل ال�سيا�سية من التالعب بنتائج االنتخابات‪� ،‬إذ ان‬ ‫الفرز االلكرتوين �سيعطي النتائج خالل ‪� 24‬ساعة‪ ،‬كما �أعلنت‬ ‫مفو�ضية االنتخابات‪ ،‬ولي�س كما يف انتخابات ‪�2014‬إذ �أعلنت‬ ‫النتائج بعد ‪ 39‬يوما لتدخل مفو�ضية االنتخابات مو�سوعة‬ ‫غيني�س لالرقام القيا�سية!‪.‬‬ ‫وبرغم ان مفو�ضية االنتخابات �أعلنت اكرث من مرة ان �أوراق‬ ‫االنتخابات مت طبعها يف �شركات ر�صينة‪ ،‬وانها‪� ،‬أي الأوراق‪،‬‬ ‫حتمل �سمات امنية ال ميكن ك�شفها بالعني املجردة ملنع عمليات‬ ‫التزوير ‪ ،‬اال ان بع�ض الكتل ال�سيا�سية ترف�ض الفرز االلكرتوين‬ ‫وت�صر على اعتماد الفرز اليدوي‪ ،‬وهذا ما ك�شفه ع�ضو جمل�س‬ ‫مفو�ضية االنتخابات ك��رمي التميمي حينما ق��ال ان املفو�ضية‬ ‫ت�ت�ع��ر���ض ل���ض�غ��وط م ��ن ج �ه��ات ��س�ي��ا��س�ي��ة‪ ،‬لإل �غ��اء الت�صويت‬ ‫االلكرتوين واعتماد العد والفرز اليدوي ‪ ،‬بالرغم من ان اجلهاز‬ ‫االلكرتوين مينع التدخل الب�شري حتى ال ت�شكك االحزاب بتغيري‬ ‫النتائج �أو ذهاب ا�صوات من مر�شح لآخر‪.‬‬ ‫ويبدو ان الكتل ال�سيا�سية ولإب�ع��اد ال�شبهات عنها جل ��أت اىل‬ ‫بع�ض املحللني لت�شويه الفرز االلكرتوين‪� ،‬إذ قال حملل �سيا�سي‬ ‫ان املخابرات الدولية ت�ستعد لدخول الأجواء االنتخابية العراقية‬ ‫املقبلة‪ ،‬وتزوير النتائج من خالل "جهاز الت�سريع"‪.‬‬ ‫وقبل ان ت�س�ألوا كيف ذل��ك‪ ،‬ي�ضيف ه��ذا املحلل ال�سيا�سي �أن‬ ‫"�أجهزة ت�سريع نتائج االنتخابات من ال�سهولة اخرتاقها عرب‬ ‫االقمار ال�صناعية"!‪.‬‬ ‫وال اعرف حقا هل ميكن لدول يهمها نتائج االنتخابات ان تلج�أ‬ ‫اىل الأقمار ال�صناعية لتزوير االنتخابات ‪ ،‬ثم �إال ميكن ك�شف‬ ‫هذه الأقمار ال�صناعية من دول �أخرى ترغب بانتخابات نزيهة يف‬ ‫العراق ؟‬ ‫ومهما يكن م��ن نتائج االن�ت�خ��اب��ات ف ��إن ن�ظ��ام االن�ت�خ��اب��ات يف‬ ‫العراق يختلف عن كل دول العامل‪� ،‬إذ ميكن ملر�شح مل يح�صل اال‬ ‫على �أ�صوات افراد عائلته �أن بفوز باالنتخابات ‪ ،‬وذلك من خالل‬ ‫منحه �أ�صواتا كافية من رئي�س الكتلة التي ر�شح معها‪ ،‬خا�صة‬ ‫اذا كانت كتلته من الكتل املتنفذة التي لها ح�صة الأ�سد يف نتائج‬ ‫االنتخابات‪.‬‬ ‫كما ان نظام املحا�ص�صة والتوافق ال�سيا�سي يف العراق مي ّكن �أي‬ ‫مر�شح مل يح�صل على �أي �صوت �أن ي�صبح وزيرا بهذه الطريقة �أو‬ ‫تلك!!‪ ،‬وذلك حينما يتم توزيع املنا�صب والوزارات " حما�ص�صيا"‬ ‫بني الكتل ال�سيا�سية!‪.‬‬ ‫لذلك‪ ،‬ال اعتقد ان �أي تغيري �سيحدث يف االنتخابات املقبلة ‪،‬‬ ‫�صحيح �أن بع�ض الوجوه �ستتغري ‪ ،‬لكن ذات الكتل ال�سيا�سية‬ ‫املتنفذة هي من �ستحكم لأربع �سنوات مقبلة �شئنا �أم �أبينا‪ ،‬و�أي�ضا‬ ‫�سيتم توزيع الرئا�سات الثالث باملحا�ص�صة الطائفية التي دمرت‬ ‫العراق ط��وال ‪ 14‬عاما‪ ،‬رمبا �سيحدث تغيري طفيف يف توزيع‬ ‫الرئا�سات الثالث اذ ت�شري املعلومات الأول�ي��ة اىل ان التحالف‬ ‫الكرد�ستاين يرغب برئا�سة الربملان بدال من رئا�سة اجلمهورية‬ ‫والذي هو من�صب رمزي بال �صالحيات‪.‬‬ ‫رمبا هذا التغيري الوحيد‪ ،‬و ال اعتقد ب�أن حتالف القوى العراقية‬ ‫�ستوافق على التنازل عن من�صب رئا�سة الربملان!‪.‬‬ ‫ومهما يكن من نتائج‪ ،‬ف�إننا نتمنى ان يتم الفرز الكرتونيا على‬ ‫الأق��ل لنطمئن‪ ،‬ول��و قليال‪ ،‬ان ال تزوير يحدث يف االنتخابات‬ ‫املقبلة كما �سمعنا وتعودنا ذلك يف االنتخابات ال�سابقة!‪.‬‬

‫ألنهم فهموا عقلية العدو‬

‫�ضباط اجلي�ش العراقي ح�سموا املعركة �ضد داع�ش بخربتهم‬ ‫بغداد‪ /‬متابعة امل�شرق ‪:‬‬

‫حققت ال�ق��وات العراقية مبختلف �صنوفها يف احلرب‬ ‫�ضد تنظيم داع�ش االره��اب��ي‪ ،‬على مدى ثالث �سنوات‪،‬‬ ‫انت�صارا كبري ًا اعاد للعراق هيبته الع�سكرية رمبا على‬ ‫ال�صعيد الداخلي واخلارجي‪ .‬من جانبه قال اللواء الركن‬ ‫ال�سابق واخلبري الع�سكري عبد الكرمي خلف لـ"فران�س‬ ‫بر�س" ال��ذي اع��دت ه��ذا التقرير‪� ،‬إن "ال�ضباط الذين‬ ‫التحقوا بالتنظيمات املتطرفة كانوا برتب �صغرية‪ ،‬لكن‬ ‫كانت لديهم اخلربة"‪ ،‬مو�ضحا ان االرهابيني وخالل‬ ‫قتالهم �ضد القوات الأمنية يف ما بعد‪ ،‬كانوا ميتلكون‬ ‫�أ�ساليب �أتقنوها يف اجلي�ش‪ ،‬كعمليات حفر الأنفاق وبناء‬ ‫الدفاعات و�إعاقة تقدم الآليات والقوات يف امليداين التي‬ ‫ع��ادة ما يكون �ضباط برتب متدنية م�س�ؤولني عنها"‪.‬‬ ‫وا�شار اىل ان "هذا االم��ر ما يعيق احل�سم ال�سريع يف‬ ‫كل امل�ع��ارك التي خا�ضتها ال�ق��وات العراقية يف معاقل‬ ‫تنظيم داع�ش االرهابي"‪ ،‬مبينا �أن "الواليات املتحدة‬ ‫هي من �ساهمت يف �إ�ضعاف وتفكيك اجلي�ش العراقي"‪.‬‬ ‫وكان القرار الأمريكي �أحد الأ�سباب الرئي�سة يف خ�سارة‬ ‫�ضباط ملنا�صبهم الع�سكرية‪ ،‬وم��ع �أن �أب�ن��اء امل�ؤ�س�سة‬ ‫الع�سكرية يف ذل��ك ال��وق��ت ك��ان��وا بعثيني ا�شرتاكيني‪،‬‬ ‫وجدوا يف الدين والتنظيمات االرهابية غطاء للث�أر من‬ ‫الأمريكيني‪ ،‬بدءا من تنظيم القاعدة و�صوال �إىل تنظيم‬ ‫الدولة الإ�سالمية‪ .‬حيث �أحد ه��ؤالء العقيد ال�سابق يف‬ ‫خمابرات �سالح اجلو العراقي يف عهد النظام ال�سابق‪،‬‬

‫�سمري عبد حممد اخلليفاوي املعروف با�سم "حجي بكر"‬ ‫وهو ع�ضو �سابق يف املجل�س الع�سكري لتنظيم الدولة‬ ‫اال�سالمية وقتل بيد اجلي�ش ال�سوري احلر يف تل رفعت‬ ‫ب�شمال �سوريا العام ‪ ،2014‬بح�سب ما ذكرت جملة دير‬ ‫�شبيغل الأملانية وقتذاك‪ .‬اخلليفاوي‪ ،‬وفق املجلة وخرباء‬ ‫يف ال�ش�ؤون اجلهادية‪ ،‬التقى �أبو م�صعب الزرقاوي وهو‬ ‫قائد �سابق يف تنظيم القاعدة وقتل يف ‪ ،2006‬ثم تقاطعت‬ ‫طريقه مع طريق الإ�سالميني‪ ،‬ويف العام ‪ 2010‬خطط‬ ‫"الإ�سرتاتيجي املهم" كما و�صفته دير �شبيغل مع جمموعة‬ ‫من ال�ضباط العراقيني ال�سابقني لتعيني �أبو بكر البغدادي‬ ‫على ر�أ���س تنظيم الدولة اال�سالمية من اجل اعطاء بعد‬ ‫ديني للتنظيم‪ .‬وت�ؤكد م�صادر عدة �أن "اخلليفاوي كان‬ ‫وا�ضعا خلطط متدد التنظيم الذي �سيطر يف العام ‪2014‬‬ ‫على مناطق وا�سعة من �سوريا والعراق"‪ .‬وب��دوره اكد‬ ‫اخلبري يف اجلماعات امل�سلحة ه�شام الها�شمي من جهة‬ ‫�أخرى �إن "فهم القوات العراقية لعقلية العدو كان عامال‬ ‫حا�سما يف املعركة"‪ .‬وا�شار اىل ان "معظم هيئة الأركان‬ ‫الع�سكرية هم من �ضباط القوات اخلا�صة ال�سابقة‪ ،‬وه�ؤالء‬ ‫هم الذين ح�سموا املعركة‪ ،‬فهموا �أن خ�صمهم داع�ش يف‬ ‫امليدان كان يجعل من القوات اخلا�صة الذين التحقوا‬ ‫به ق��ادة ميدانيني"‪ .‬ولفت �إىل �أن "اخلليفاوي مل يكن‬ ‫اال�ستثناء‪ ،‬بل التحق باالرهابيني ع�شرات من ال�ضباط‬ ‫العراقيني ال�سابقني‪� ،‬أبرزهم �أبو م�سلم الرتكماين وا�سمه‬ ‫فا�ضل �أحمد احليايل وال��ذي كان نائب البغدادي وقتل‬

‫يف غارة جوية قرب املو�صل يف �شمال العراق يف �آب‪/‬‬ ‫�أغ�سط�س العام ‪ ."2015‬وزاد الها�شمي ان "من انت�صر‬ ‫على داع�ش هم من الع�سكريني قدماء‪ ،‬ومن احتل العراق‬ ‫خالل ثالث �سنوات يف داع�ش هم ع�سكريون قدماء"‪ .‬ومع‬ ‫دخول الواليات املتحدة �إىل العراق و�إ�سقاط نظام �صدام‬ ‫ح�سني‪� ،‬أقدم احلاكم املدين الأمريكي حينها بول برمير‬ ‫على حل القوات الأمنية العراقية التي اعتربها �آنذاك �أداة‬ ‫بيد النظام‪ .‬فيما ذكر الباحث يف معهد ال�شرق الأو�سط‬ ‫بجامعة �سنغافورة فرن حداد �أن "اخلربة الع�سكرية يف‬ ‫العهد ال�سابق كانت حا�سمة يف املو�ضوع الأمني بعد‬ ‫‪ 2003‬و�أ�سا�سية يف ن�شوء التمرد"‪ .‬وا�ضاف �أن "العديد‬ ‫من قيادات ال�صف الأول وامل�س�ؤولني يف تنظيم داع�ش هم‬ ‫من اال�ستخبارات �أو الع�سكريني يف �أيام �صدام"‪ .‬وقالت‬ ‫الرئا�سة الأمريكية حينها �أن احليايل ويلقب �أي�ضا ب�أبي‬ ‫معتز‪ ،‬كان �أحد املن�سقني الرئي�سني لعمليات نقل الأ�سلحة‬ ‫واملتفجرات والآل �ي��ات والأف ��راد بني ال�ع��راق و�سوريا‪.‬‬ ‫خالل احلرب ال�شر�سة �ضد تنظيم داع�ش‪ ،‬وقف ال�ضباط‬ ‫القدماء اجلدد وجها لوجه �ضد رفاق ال�سالح �سابقا‪ ،‬ويف‬ ‫غ�ضون ذلك او�ضح حداد �أن "القوات العراقية ا�ستفادت‬ ‫�أي�ضا من اخلربة يف بلد �شهد موجات عنف دامية �أنتجها‬ ‫الفراغ الأمني بعيد غزو العام ‪ ."2003‬وبني حداد �إن‬ ‫"‪ 15‬عاما مرت على �سقوط نظام �صدام ح�سني وهذه‬ ‫ال�سنوات‪ ،‬كانت تدريبا مكثفا متوا�صال للعراقيني على‬ ‫التمرد ومكافحته‪.‬‬


‫‪2‬‬

‫االحد املوافق ‪ 8‬من ني�سان ‪ 2018‬العدد ‪ 4019‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬

‫تقارير وأخبار‬

‫‪Sunday, 8 April. 2018 No. 4019 Year15‬‬

‫اىل ‪/‬معايل ال�سيد وزير‬ ‫الداخلية املحرتم‬ ‫د‪.‬سعدي االبراهيم‬

‫العوملة والهوية الوطنية‬ ‫هن َ‬ ‫���اك مفاهيم وتعاري���ف كثرية للهوية الوطني���ة‪� ،‬إال انها من حيث‬ ‫اخل���ط الع���ام‪ ،‬تعن���ي اخل�صائ����ص وال�صف���ات والعالم���ات املادي���ة‬ ‫واملعنوي���ة‪ ،‬الت���ي يتمي���ز به���ا �شع���ب م���ن ال�شع���وب ع���ن ال�شعوب‬ ‫االخرى‪ ،‬والت���ي تتبناها الدولة‪ ،‬وجتعلها الل���ون الذي يطغى على‬ ‫عملها ال�سيا�سي يف الداخل واخلارج ‪.‬‬ ‫عل���ى هذا اال�سا�س‪ ،‬ف�إن لكل �شعب من ال�شع���وب هويته التي يتميز‬ ‫به���ا عن غريه‪ .‬ولقد �أقرت القوان�ي�ن واالعراف الدولية هذا التمايز‬ ‫وجعلت���ه مقد�سا حتت الفتة ال�سي���ادة واحلفاظ على اخل�صو�صية ‪.‬‬ ‫لك ّ‬ ‫���ن ثمة تغي�ي�را نوعيا قد ح�صل يف العالق���ات الدولية مع بدايات‬ ‫ت�سعينيات القرن املا�ضي‪ ،‬ق���د �ضرب مفهوم الهوية الوطنية‪ ،‬وقلل‬ ‫من قد�سية ال�سيادة التي كانت مقد�سة يف فرتات �سابقة‪ ،‬هذا التغيري‬ ‫النوعي امن���ا متثل يف تفرد الواليات املتح���دة االمريكية بالقطبية‬ ‫االحادية‪ ،‬وحماولتها فر�ض هويتها الوطنية وخ�صو�صيات �شعبها‬ ‫على بقي���ة �شعوب االر����ض‪ ،‬ت�ساندها ع�شرات ال���دول التي ت�شرتك‬ ‫معها بالقوة وحلم ن�ش���ر ر�ؤيتها وفكرها وتعميمه‪ .‬وقد عرفت هذه‬ ‫العملي���ة بـ(العوملة) التي له���ا اي�ضا معان كثرية‪ ،‬مثل ‪( :‬نقل ال�شيء‬ ‫(املادي واملعنوي) من املحدود (الواليات املتحدة والدول املتقدمة)‬ ‫اىل الالحمدود (�أي العامل‪.‬‬ ‫ان انعكا�س���ات العوملة على الهوية الوطني���ة يف كل دول العامل كان‬ ‫كب�ي�را‪ ،‬كونه ق���د �أزال احل���دود والتمايز ما بني الهوي���ات الوطنية‬ ‫العاملية ‪ .‬فوجدت الهوي���ات الوطنية يف الدول غري املتقدمة نف�سها‬ ‫م�ضط���رة ان تتنازل عن �شيء كب�ي�ر من خ�صو�صياتها ل�صالح القيم‬ ‫الواف���دة من ال���دول املتقدمة‪ .‬مبعنى ان ال���دول الكربى متكنت عن‬ ‫طري���ق العومل���ة و�س���وف تتمكن اك�ث�ر يف امل�ستقبل‪ ،‬م���ن ان ت�صدر‬ ‫ثقافاته���ا وفل�سفاته���ا ور�ؤاه���ا اىل كل دول الع���امل‪ ،‬باالعتم���اد على‬ ‫�آليات متعددة‪ ،‬هي‪:‬‬ ‫• �آلي���ات �سيا�سية‪ :‬ع�ب�ر ا�ستغالل املكانة العاملية للدول الكربى‪،‬‬ ‫وبالأخ�ص الواليات املتحدة االمريكية ‪.‬‬ ‫• �آلي���ات ثقافي���ة ‪ :‬ع�ب�ر القدرة عل���ى ا�ستغالل و�سائ���ل االت�صال‬ ‫احلديثة لت�صدير القيم والثقافة اىل الدول االقل تقدما‪.‬‬ ‫• �آليات اقت�صادية‪ :‬عرب اقت�صاد ال�سوق وال�شركات الكربى التي‬ ‫تتحكم باالقت�صاد العاملي‪.‬‬ ‫• �آلي���ات ع�سكري���ة‪ :‬وه���ي �أداة رديف���ة ت�ستخ���دم عندم���ا تف�ش���ل‬ ‫الآليات �أعاله ‪.‬‬ ‫اذن‪ ،‬ان للعومل���ة انعكا�سات وت�أثريات كبرية عل���ى الهوية الوطنية‬ ‫يف كل دول الع���امل‪ ،‬وبالأخ����ص ال���دول غ�ي�ر املتقدمة‪ ،‬الت���ي اذا ما‬ ‫ارادت ان حتاف���ظ عل���ى خ�صو�صيتها‪ ،‬فالبد لها م���ن ان تقوم بعدة‬ ‫�آليات مثل‪:‬‬ ‫• التكيف مع العوملة‪.‬‬ ‫• وخلق تكتالت اقليمية ودولية للرد عليها‪.‬‬ ‫• واي�ضا عرب ن�شر الوعي‪.‬‬ ‫• وو�ض���ع اخلط���ط والربام���ج التي من �ش�أنه���ا �أن تقلل من �أثر‬ ‫القيم امل�ستوردة ‪.‬‬ ‫بق���ي ان نذك���ر �أن ال�سلبيات اع�ل�اه املتمثلة بطغي���ان هويات الدول‬ ‫املتقدم���ة يف العامل عل���ى هويات الدول غري املتقدم���ة‪ ،‬هو لي�س كل‬ ‫�ش���يء يف العوملة‪ ،‬بل ان هناك ايجابيات ابرزها زيادة االت�صال ما‬ ‫بني �شعوب العامل املختلفة‪ ،‬فالعامل ا�صبح قرية �صغرية‪.‬‬

‫م‪/‬عاجز عن التعبري عن االمتنان‬ ‫ُ�شكري وامتن���اين ال�ستجابتكم لطلب���ي املن�شور على‬ ‫�صفحة جريدة امل�شرق الغراء‪..‬‬ ‫امل�شك���و من���ه �صال���ح حمم���د عل���ي �صال���ح ي�سته���دف‬ ‫ب�أحابيل���ه مكون���ا بعين���ه ب�ش���كل خا����ص‪ ،‬مدعي���ا انه‬ ‫ميث���ل مرجعيات ديني���ة �شيعية حمرتم���ة و�أوقع عدة‬ ‫ا�شخا�ص ب�أحابيله‪.‬‬ ‫حت���ى �آمر الق���وة الت���ي �ألقت القب����ض علي���ه ب�أمر من‬ ‫معاليكم ه���و االخر مل ينج منه‪ ،‬فقد ادعى امام قا�ضي‬ ‫التحقيق‪ ،‬وهذا موثق‪ ،‬ب�أن �آمر القوة الذي �أمرمتوها‬ ‫ب�إلق���اء القب�ض عليه ق���د ا�ستحوذ عل���ى �شريط فيديو‬ ‫يثب���ت ت�سليمه مبلغا قدره �ست���ة ماليني دوالر ملوكلي‬ ‫غ���ازي ح�س�ي�ن احمد ال�صف���ار وزوجت���ه �أمريه حممد‬ ‫فهمي عبدالكرمي الطاعنني يف ال�سن‪� ...‬سيدي الكرمي‬ ‫الق�ضية الآن يف �شرطة الكاظمية‪ ،‬نلتم�س احالتها اىل‬ ‫مكافحة االجرام �صاحبة االخت�صا�ص‪.‬‬ ‫�شكري وتقديري‬ ‫املحامي بديع عارف عزت‬ ‫موبايل ‪07817350472‬‬ ‫‪2018/4/4‬‬

‫وزارة الداخلية تجيب‪:‬‬

‫مت �إلقاء القب�ض على جمموعة ع�صابات �شمال بغداد‬ ‫ا�ش���ا َرة اىل اخل�ب�ر ال�صحف���ي املن�ش���ور يف �صحيفتكم‬ ‫بعدده���ا (‪ 2018/1/7 )3943‬وحتت عنوان (برملاين‬ ‫ي�ؤكد‪� :‬شمال بابل ي�شهد عمليات خطف واعتقال ب�شكل‬ ‫يومي)‪.‬‬ ‫اعلمتن���ا وكال���ة ال���وزارة ل�ش����ؤون اال�ستخب���ارات‬ ‫والتحقيق���ات االحتادي���ة‪ /‬مديري���ة العملي���ات‪ /‬ق�س���م‬ ‫اجلنائي���ة واحل���ركات مبوج���ب كتابه���ا ذي الع���دد‬

‫(‪ )19688‬يف ‪ 2018/2/25‬بان���ه بعد التدقيق وجمع‬ ‫املعلومات عن خربكم اعاله تبني مايلي‪:‬‬ ‫‪ -1‬ان املدعوة (فرقد عبد ح�سن طاهر) لقبها ال�صحيح‬ ‫هو (اجلبوري) ولي�س كما ورد يف اخلرب مدار البحث‬ ‫اع�ل�اه (اجلناب���ي)‪ ،‬وتعم���ل طبيبة ن�سائي���ة يف ق�ضاء‬ ‫امل�سي���ب ناحي���ة اال�سكندرية‪ ،‬ولديها عي���ادة اخرى يف‬ ‫حمافظ���ة بغ���داد (احلارثي���ة) ومل ي�ؤ�ش���ر اختطافها او‬

‫الى‪ /‬أنظار السيد وزير الكهرباء المحترم‬

‫املواطن بني مطرقة خ�صخ�صة الكهرباء و�سندان �أ�صحاب املولدات الأهلية‬ ‫ّ‬ ‫مت �شم���ول حملة ‪ 620‬حي حط�ي�ن بربنامج اخل�صخ�صة‪ ،‬وقد قام���ت �شركة (كر�ستال)‬ ‫امل�س�ؤول���ة عن هذا الربنامج يف املحلة املذكورة بن�صب عدادات جديدة للدور ال�سكنية‬ ‫واملح�ل�ات‪ ،‬ورفع التجاوزات ع���ن ال�شبكة قبل �أكرث من ع�ش���رة �أ�شهر‪ ،‬وا�ستمر جتهيز‬ ‫الكهرب���اء ب�ش���كل منظم وب���دون انقطاع‪،‬لأن���ه يف الثالثة اال�شهر االخ�ي�رة بدات دائرة‬ ‫الكهرباء بالقطع املربمج عندما ي�صل التاريخ ‪ 20‬من كل �شهر ما ادى اىل قيام ا�صحاب‬ ‫املول���دات االهلية بالت�شغيل حت���ى يتم جباية املبالغ من املواطن�ي�ن‪ .‬وال ندري هل هي‬ ‫اتفاقات مبطنة بني ا�صحاب املولدات لأنه يتم القطع كلما اقرتب موعد الدفع للمولدات‬

‫االهلي���ة التي تكون ا�سعارها مرتفعة حتى يف ا�شه���ر ا�ستهالك الكهرباء ب�شكل واطئ‪،‬‬ ‫م���ا ي�ض���ع املواطن حتت مطرق���ة اخل�صخ�صة‪ ،‬و�سن���دان الدفع اىل ا�صح���اب املولدات‬ ‫االهلي���ة‪ .‬لذا نرجو النظر يف املو�ضوع‪ ،‬والتحفيف عن كاهل املواطن‪ ،‬واالعتماد على‬ ‫م���ا جته���زه وزارة الكهرباء من الطاقة‪ ،‬وعدم االعتماد عل���ى ا�صحاب املولدات االهلية‬ ‫ال�سيما ان املنطقة م�شمولة بربنامج اخل�صخ�صة من وزارة الكهرباء‪ .‬وحماية املواطن‬ ‫من اجل�شعني من ا�صحاب املولدات‪.‬‬ ‫وفقكم الله خلري هذا البلد وخدمة املواطنني‬

‫الإن�شائية حتقق مبيعات جتاوزت ( ‪ )340‬مليون دينار خالل �شهر �شباط املا�ضي‬ ‫المشرق – علي المياحي‪:‬‬

‫وكاف���ة املحافظ���ات جع���ل م���ن املبيعات‬ ‫يف تزاي���د م�ستم���ر خا�ص���ة ان امل���واد‬ ‫االن�شائي���ة الت���ي تتعام���ل به���ا ال�شركة‬ ‫تخ�ض���ع اىل املقايي�س املعتم���دة جلهاز‬ ‫التقيي�س ةال�سيط���رة النوعية وتنا�سب‬ ‫اال�سعار مقارنه باال�سواق املحلية‪.‬‬ ‫م�ضيف���ا ان ف���روع ال�شرك���ة م�ستم���رة‬ ‫بعملي���ة البيع املبا�شر متا�شي ًا مع خطط‬ ‫االعم���ار والبناء حيث حاز فرع ال�شركة‬ ‫يف حمافظ���ة الديواني���ة عل���ى املرتب���ة‬ ‫االوىل م���ن خالل ما حقق���ه من مبيــعات‬ ‫�شــهري���ة تق���در ب���ـ (‪)108,265,868‬‬ ‫دين���ارا ‪ ,‬ام���ا املرتب���ة الثاني���ة فحققه���ا‬ ‫ف���رع ال�شركة يف حمافظة كركوك بقيمة‬

‫�أعلن���ت ال�شرك���ة العام���ة لتج���ارة املواد‬ ‫الإن�شائي���ة عن حتقيق مبيع���ات �شهرية‬ ‫تقدر بـ (‪ )342,951,753‬عن بيع املواد‬ ‫الإن�شائي���ة الت���ي تتعام���ل به���ا ال�شركة‬ ‫ل�شهر �شباط املا�ضي‪.‬‬ ‫�أك���د ذل���ك مدي���ر ع���ام االن�شائي���ة وكالة‬ ‫�سعيد ح�س�ي�ن عايد وا�ض���اف ان عملية‬ ‫البي���ع املبا�ش���ر لكاف���ة امل���واد االن�شائية‬ ‫الت���ي تتعام���ل به���ا ال�شرك���ة ف�ض�ل�ا عن‬ ‫تق���دمي كاف���ة الت�سهي�ل�ات للمواطن�ي�ن‬ ‫دون قي���د او �ش���رط ا�ضاف���ة اىل حمل���ة‬ ‫االعالنات والرتويج املكثفة التي يقوم‬ ‫به���ا ممثلي ف���روع االن�شائي���ة يف بغداد‬

‫وزيرة االعمار تلتقي �شيوخ ووجهاء ع�شائر منطقة احل�سينية‬ ‫المشرق – علي صالح‪:‬‬

‫التقت ال�سيدة وزيرة االعمار واال�سكان‬ ‫والبلديات واال�شغال العامة الدكتورة‬ ‫�آن ن���اف���ع �أو�����س����ي مم��ث��ل��ي ووج���ه���اء‬ ‫وو�شيوخ ع�شائر منطقة احل�سينية يف‬ ‫مقر ال��وزارة‪ .‬وذكرت ال�سيدة الوزيرة‬ ‫ان����ه مت اث���ن���اء ال��ل��ق��اء اال���س��ت��م��اع اىل‬ ‫اهايل احل�سينية وا�ستعرا�ض مطالبهم‬ ‫وم��ق�ترح��ات��ه��م وم��ن��اق�����ش��ت��ه��ا وو���ض��ع‬ ‫احل��ل��ول املنا�سبة حللها فيما يخ�ص‬ ‫توفري اخل��دم��ات اال�سا�سية وم�شاريع‬ ‫البنى التحتية‪ .‬وبينت ال�سيدة الوزيرة‬

‫ان احلكومة ما�ضية يف متويل معظم‬ ‫امل�شاريع اخلدمية التي توقفت ب�سبب‬ ‫االزم���ة املالية وان�شغال احلكومة يف‬ ‫حربها �ضد داع�ش االرهابي ‪ ،‬الذي اثر‬ ‫وب�شكل مبا�شر على اي�صال وتوفري‬ ‫اخل����دم����ات ل��ل��م��ن��ط��ق��ة وع���ل���ى جميع‬ ‫املحافظات ومن هذه امل�شاريع م�شروع‬ ‫جم���اري احل�سينية ‪ .‬واك���دت ال�سيدة‬ ‫ال��وزي��رة �أن��ه مت ت�شكيل جلنة خمت�صة‬ ‫مل��ت��اب��ع��ة ���س�ير ع��م��ل م�����ش��روع جم���اري‬ ‫احل�سينية لتذليل املعوقات التي تعيق‬ ‫�سري العمل فيه ‪ ،‬و التاكيد على اجناز‬

‫االعمال الفنية للم�شروع حتت االر�ض‬ ‫وف����ق امل���وا����ص���ف���ات ال��ف��ن��ي��ة املطلوبة‬ ‫والتوقيتات امل��ح��ددة له قبل املبا�شرة‬ ‫بعمليات اك�����س��اء وتبليط ال�شوارع‪.‬‬ ‫وا�شارت ال�سيدة الوزير انه �سبق لها‬ ‫وان زارت ق�ضاء احل�سينية ويوجد‬ ‫ت�صور ك��اف ع��ن ال��واق��ع اخل��دم��ي فيها‬ ‫والذي يحتاج اىل ت�ضافر جميع اجلهود‬ ‫واالمكانيات من اجل النهو�ض به ومبا‬ ‫يليق ب�أهاليها الذين يطالبون بحقوقهم‬ ‫امل�������ش���روع���ة يف م���ا ي��ت��ع��ل��ق باي�صال‬ ‫اخلدمات اليهم‪.‬‬

‫حتذيرات نيابية من"جمهول" ينتظر العراق يف حال عدم ت�شكيل حكومة �أغلبية‬ ‫بغداد‪ /‬متابعة المشرق ‪:‬‬

‫�أك���د ال��ن��ائ��ب ع��ن ائ��ت�لاف دول���ة ال��ق��ان��ون من�صور‬ ‫البعيجي‪،‬ام�س ال�سبت‪ ،‬ان ت�شكيل حكومة �أغلبية‬ ‫�سيا�سية �ستنت�شل العراق من الواقع امل��زري الذي‬ ‫مي��ر ب��ه‪ .‬حم���ذرا م��ن �سري البلد نحو امل��ج��ه��ول يف‬ ‫حال عدم العمل بحكومة االغلبية‪.‬وقال البعيجي ‪:‬‬ ‫ان “تردي اخلدمات يف البلد وعلى جميع الأ�صعدة‬

‫م�ساومتها من قبل اي جهة بالوقت احلا�ضر‪ ،‬علما انها‬ ‫انتقلت اىل حمافظة بغداد عام ‪.2016‬‬ ‫‪ -2‬بخ�صو�ص عمليات القتل واخلطف واالبتزاز التي‬ ‫حت�ص���ل �شمال حمافظ���ة بغداد متكنت مف���ارز املديرية‬ ‫املذكورة اعاله من خالل العمل اجلاد وجتنيد امل�صادر‬ ‫متكنت م���ن القاء القب�ض على جمموعة من االرهابيني‬ ‫الذين يقومون بتلك العمليات‪.‬‬

‫وملختلف حمافظاتنا هي ب�سبب الال م�س�ؤولية من‬ ‫قبل جميع القوى ال�سيا�سية وكل يلقي اللوم على‬ ‫�شريكة ال�سيا�سي ب�سبب حكومة التوافق وال�شراكة‬ ‫التي �أو�صلتنا �إىل ما نحن عليه من خ��راب ودمار‬ ‫على كافة امل�ستويات يف البلد”‪.‬و�أ�ضاف‪� ،‬أن “�شعار‬ ‫حكومة الأغلبية ال�سيا�سية ال يعني تهمي�ش الآخر او‬ ‫�إق�صاءه و�إمنا �سي�ضم اكرب عدد من القوى ال�سيا�سية‬

‫ومن كافة القوميات لت�شكيل احلكومة املقبلة حتى‬ ‫تتحمل كافة امل�س�ؤولية يف �إدارتها للبلد وان يكون‬ ‫الطرف الآخر معار�ض ومقوم لأدائها يف حال كان‬ ‫هناك �إهمال او ق�صور يف عملها وهذا هو الأمر يف‬ ‫اغلب بلدان العامل التي حترتم �شعبها وتطمح ان‬ ‫يكون ب�أعلى امل�ستويات”‪.‬واعرب البعيجي عن �أمله‬ ‫من “القوى ال�سيا�سية ان تقدم م�صلحة البلد على‬

‫م�صاحلها احلزبية والفئوية وان تعمل مع ائتالف‬ ‫دولة القانون من اجل ت�شكيل حكومة �أغلبية �سيا�سية‬ ‫كونها احلل الوحيد لإنقاذ البلد مما مر به من خراب‬ ‫وف�ساد هتك مفا�صل الدولة خالل املراحل املتعاقبة‬ ‫علية و�أو�صلتنا �إىل ما نحن عليه و�ست�سري بنا نحو‬ ‫املجهول �إذا مل نعمل معا لإنقاذ بلدنا بحكومة �أغلبية‬ ‫�سيا�سية خالل املرحلة املقبلة”‪.‬‬

‫جمل�س بغداد ي�ستعد العتماد ت�سعرية جديدة ل�ساعات ت�شغيل املولدات اخلارجية‪� 65 :‬ألف عراقي‬ ‫دخلوا �إىل اذربيجان‬ ‫يف جمل�س حمافظة ب��غ��داد ريا�ض امل��ج��ل�����س اع��ت��م��اد ت�����س��ع�يرة جديدة العا�صمة‪ ،‬م�شريا �إىل ارتفاع اعداد‬ ‫ك�شف نائب رئي�س �ش�ؤون املجال�س ال��ع��ق��اب��ي‪،‬ام�����س ال�����س��ب��ت‪ ،‬ع���ن نية ل�ساعات ت�شغيل املولدات االهلية يف املولدات االهلية يف العا�صمة لأكرث‬ ‫من ‪ ١٠٦٠٠‬مولدة‪ .‬وقال العقابي‬ ‫�سي�صوت‪ :‬خالل ال�سنوات املا�ضية‬ ‫�إن “جمل�س حمافظة بغداد‬

‫بغداد ‪ /‬متابعة المشرق ‪:‬‬

‫خالل جل�سته املقبلة على الت�سعرية‬ ‫اجلديدة ل�ساعات الت�شغيل بالتزامن‬ ‫م��ع ح��ل��ول ف�صل ال�صيف وارتفاع‬ ‫درج��ات احل��رارة ب�شكل تدريجي”‪.‬‬ ‫و�أ�ضاف‪� ،‬أن “هناك ‪ ١٠٦٠٠‬مولدة‬ ‫اهلية يف العا�صمة بغداد”‪ ،‬م�شريا‬ ‫�إىل �أن “بع�ض ا�صحاب املولدات‬ ‫ملتزم بتعليمات جمل�س املحافظة‬ ‫واجل�����ه�����ات امل���ع���ن���ي���ة بخ�صو�ص‬ ‫ال��ت��ع�����س�يرة‪ ،‬وال��ب��ع�����ض االخ����ر غري‬ ‫ملتزم بها”‪.‬‬ ‫و�أكد العقابي‪“ ،‬وجود تلك�ؤ من قبل‬ ‫بع�ض املجال�س املحلية يف متابعة‬ ‫ومراقبة وحما�سبة ا�صحاب املولدات‬ ‫امل��خ��ال��ف�ين للتعليمات وال�ضوابط‬ ‫وع��دم التزامهم بالت�سعرية املحددة‬ ‫لهم”‪.‬‬

‫بغداد ‪ /‬متابعة المشرق ‪:‬‬

‫ك�شف وكيل وزارة اخل��ارج��ي��ة العراقي‬ ‫�سعيد �شور�ش خالد‪،‬ام�س ال�سبت‪ ،‬عن‬ ‫دخ���ول ‪ 65‬ال���ف ع��راق��ي �إىل اذربيجان‬ ‫خ�لال ال�سنوات ال��ث�لاث املا�ضية‪ .‬ونقل‬ ‫موقع “تريند االذربيجان” عن خالد قوله‬ ‫“اعتقد انه يتعني علينا تعزيز عالقاتنا‬ ‫يف ق��ط��اع ال��ط��اق��ة ف��ال��ع��راق واذربيجان‬ ‫لديهما امكانيات كبرية وان هناك امكانية‬ ‫لتح�سني العالقات بني البلدين”‪ .‬وا�ضاف‬ ‫خالد‪� ،‬أن “عدد ال�سياح العراقني القادمني‬ ‫اىل اذربيجان قد زاد خالل ال�سنتني اىل‬ ‫ثالث �سنوات املا�ضية”‪ ،‬م�ؤكدا �أنه ” اذا‬ ‫كان عدد امل�سافرين العراقيني قبل اربعة‬ ‫اىل خم�سة اع���وام اليتجاوز ‪ 2000‬اىل‬ ‫‪� 3000‬شخ�ص فاليوم و�صل عدد العراقيني‬ ‫اىل ‪ 65‬الف �سائح يف اذربيجان”‪.‬‬

‫مالي���ة تقدر بـ (‪ ) 81,871,680‬دينارا ‪,‬‬ ‫اما املرتبة الثالث���ة فحققها فرع ال�شركة‬ ‫يف حمافظة ذي قار بقيمة مالية تقدر بـ‬ ‫(‪ )31,209,895‬دينارا‪.‬‬ ‫ويف ال�سي���اق نف�س���ه ا�ش���ار عاي���د اىل‬ ‫حتقيق ف���رع ال�شركة يف بغ���داد للفرتة‬ ‫( ‪� )29 - 25‬آذار املا�ض���ي مبيع���ات‬ ‫مبقدار ( ‪ ) 28,559,160‬عن بيع املواد‬ ‫االن�شائي���ة الت���ي تتعام���ل به���ا ال�شركة‬ ‫باال�ضاف���ة اىل قي���ام ال�شرك���ة بتجه���ز‬ ‫جمم���ع االمريات ال�سكن���ي يف حمافظة‬ ‫النج���ف اال�ش���رف مب���ادة �سي���ت حم���ام‬ ‫زنوبيا �سوري املن�ش����أ بكمية (‪)1,525‬‬ ‫�سيت‪.‬‬

‫مغلقة منذ عام ‪2014‬‬

‫�إعادة افتتاح القن�صلية‬ ‫الرتكية يف الب�صرة‬ ‫بغداد ‪ /‬متابعة المشرق ‪:‬‬

‫اعلن ال�سفري الرتكي يف بغداد فاحت يلديز‪،‬ام�س ال�سبت‪،‬‬ ‫�أن القن�صلية الرتكية العامة يف مدينة الب�صرة جنوب‬ ‫العراق والتي اغلقت ابوابها منذ ع��ام ‪ 2014‬ال�سباب‬ ‫امنية �سيعاد فتحها قريبا‪ .‬ونقلت �صحيفة ديلي �صباح‬ ‫الرتكية عن يلدز قوله يف ت�صريح �صحفي قوله �إن “تركيا‬ ‫بلد بلد كبري ‪ ،‬والميكن ان تقت�صر على اجزاء معينة يف‬ ‫العراق”‪ .‬وا���ض��اف �أن “لدى تركيا مدخل اىل جنوب‬ ‫العراق وقد ار�سلت م�ساعدات ان�سانية اىل املحافظات‬ ‫الو�سط مبا فيها بابل والنجف وكربالء “‪ ،‬م�شريا اىل �أن‬ ‫” هذه امل�ساعدات العالقة لها باالعتبارات ال�سيا�سية او‬ ‫االقت�صادية او الطاقة وان بالده ال تركز على جمموعة‬ ‫او عرقية واح��دة يف العراق”‪ .‬وتابع يلدز‪� ،‬أن “مبنى‬ ‫القن�صلية الرتكية يف الب�صرة الي��زال موجودا ويجب‬ ‫علينا �أوال تقييم الظروف والتحدث مع زعماء القبائل‬ ‫وال�شخ�صيات املحلية‪ .‬ثم ميكننا اتخاذ اخلطوات الأوىل‬ ‫نحو �إعادة تن�شيط املهمة”‪.‬‬

‫بريوت ت�ضيّف م�ؤمتر ًا‬ ‫لال�ستثمار يف الأنبار‬

‫بغداد ‪ /‬متابعة المشرق ‪:‬‬

‫ت�ض ّيف العا�صمة اللبنانية بريوت يومي ‪ 25‬و‪ 26‬ني�سان‬ ‫اجل��اري‪ ،‬امل�ؤمتر ال��دويل ال�سنوي الرابع لال�ستثمار يف‬ ‫حمافظة الأن��ب��ار‪ .‬ويجمع امل���ؤمت��ر م�س�ؤولني حكوم ّيني‬ ‫ومم��ث��ل��ي ���ش��رك��ات ا���س��ت��ث��م��ار �ضخمة حم��ل�� ّي��ة و�إقليم ّية‬ ‫ودول ّية‪ ،‬يناق�شون جمموعة وا�سعة من فر�ص اال�ستثمار‬ ‫يف خمتلف القطاعات‪ ،‬و�ستعر�ض حكومة الأنبار خالله‬ ‫ع��دد ًا من امل�شاريع التي تندرج يف �إط��ار مبادرات �إعادة‬ ‫الإعمار‪ .‬وقال مدير هيئة ا�ستثمار الأنبار‪ ،‬مهدي النومان‬ ‫يف ت�صريح �صحفي ‪� :‬إن “امل�ؤمتر �سيجذب �شركات حمل ّية‬ ‫و�أجنب ّية لت�شجيعها على اال�ستثمار يف الأنبار‪ ،‬ف�ضال عن‬ ‫عر�ض فر�ص ا�ستثمار فريدة و�ضخمة خالل امل�ؤمتر الذي‬ ‫�سي�ستعر�ض حجم الدعم املقدم للم�ستثمرين وم�شاريعهم”‪.‬‬ ‫وتعد االنبار وجهة ا�ستثمار ّية واعدة للم�ستثمرين املحل ّيني‬ ‫والأجانب‪ ،‬وهي غن ّية باملوارد وتختزن احتياطات �ضخمة‬ ‫من الغاز الطبيعي وك ّميات كبرية من امل��وارد الطبيع ّية‪.‬‬ ‫ويبني امل�ؤمتر على النجاح الذي حققته امل�ؤمترات ال�سابقة‬ ‫وال�س ّيما الثاين ع��ام ‪ 2011‬يف ا�سطنبول والثالث عام‬ ‫‪ ،2013‬و�شارك يف كل منهما �أكرث من ‪ 300‬مم ّثل لنحو مئة‬ ‫�شركة عراق ّية ودول ّية‪.‬‬


‫االعمار‪ :‬نحتاج اىل ‪� 20‬سنة يف‬ ‫الأقل لإعادة بناء املناطق املدمرة‬

‫‪ 1900‬متقاعد يت�سلمون �سلفهم من "الرافدين"‬ ‫امل�شرق – ق�سم االخبار‪:‬‬ ‫� َ‬ ‫أعلن م�صرف الرافدين عن �صرف الدفعة الثالثة ع�شر من �سلف‬ ‫املتقاعدين املدنيني البالغة ثالثة ماليني دينار‪ .‬وقال املكتب‬ ‫الإعالمي للم�صرف يف بيان �صحفي انه " مت �صرف الدفعة الثانية‬ ‫ع�شر من �سلفة املتقاعدين املدنيني البالغة ثالث ماليني دينار‬ ‫لنحو ‪ 1900‬متقاعد"‪ .‬و�أو�ضح ان "�صرف تلك ال�سلفة مت عن‬ ‫طريق ابالغ املتقاعد عرب �إر�ساله ر�سالة ن�صية تخطره مبنحه‬ ‫ال�سلفة ‪ ،‬وذلك بعد ان ا�ستكمل جميع الإجراءات القانونية‬ ‫ملنحه اياها و�صرفها عن طريق �أدوات الدفع االلكرتوين"‪.‬‬

‫امل�شرق – ق�سم االخبار‪:‬‬ ‫َ‬ ‫ك�شف م�ست�شار يف وزارة االعمار ام�س ال�سبت ‪ ،‬عن حاجة العراق اىل‪20‬‬ ‫�سنة يف الأقل لإعادة بناء املناطق املدمرة ب�سبب احلرب مع تنظيم‬ ‫داع�ش الإرهابي‪ .‬وذكر امل�ست�شار الذي يعمل يف الوزارة اننا» نعتمد‬ ‫الآن ب�شكل رئي�س على الدول املانحة والقرو�ض الدولية ‪ ،‬وهو ما‬ ‫نحتاجه لإعادة بناء املناطق التي ت�ضررت ب�سبب احلرب‪ ،‬م�شريا اىل ان‬ ‫« �إن التمويل احلكومي ي�سري ببطء �شديد ‪ ،‬وينبغي لنا �أن ن�ستمر بهذه‬ ‫ال�سرعة‪ ،‬و�سنحتاج �إىل ‪� 20‬سنة يف الأقل لإعادة بناء املناطق املدمرة»‪.‬‬

‫رئيس مجلس اإلدارة‬

‫د‪ .‬غاندي محمد عبد الكريم‬

‫يوميـــة دولية م�ستقلة‬

‫الأحد ‪ 8‬من ني�سان ‪ 2018‬العدد ‪ 4019‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬ ‫‪� 12‬صفحة‬ ‫بعد أنباء عن ضغوط أمريكية على بغداد إلعادة البيشمركة اىل املناطق املتنازع عليها‬

‫‪Sunday 8 April. 2018 No. 4019 Year 15‬‬

‫رئا�سة الوزراء‪ :‬ال ميكن ل ّأي قوى خارجية تقرير م�صري الو�ضع الأمني يف العراق‬ ‫امل�شرق – خا�ص‪:‬‬ ‫مُنذ نحو �أ�سبوعني واالخبار تتوارد حول مفاو�ضات جتري‬ ‫بني بغداد واربيل وبرعاية �أمريكية لعودة البي�شمركة اىل‬ ‫كركوك‪ ،‬وما بني ت�أكيد البع�ض لهذه املفاو�ضات ونفيها من‬ ‫قبل البع�ض االخر �أكد مكتب رئي�س الوزراء حيدر العبادي‬ ‫ام�س ال�سبت �أنه ال ميكن لأي قوى خارجية �أن تقرر م�صري‬ ‫الو�ضع الأمني يف العراق وحتدد انت�شار ومهمات القوات‬ ‫بدل احلكومة العراقية‪ .‬يف حني اكد النائب عن اجلماعة‬ ‫اال�سالمية زان��ا �سعيد اهمية ع��ودة ق��وات البي�شمركة اىل‬ ‫حمافظة كركوك واملناطق املتنازع عليها‪ ،‬وفيما تتزايد‬ ‫ال�ضغوط الأمريكية على رئي�س الوزراء العادة البي�شمركة‬ ‫اىل املناطق املتنازع عليها وخا�صة كركوك ‪ ،‬ك�شف نائب‬ ‫رئي�س اجلبهة الرتكمانية ح�سن ت ��وران ان وج��ود اية‬ ‫قوات غري القوات االحتادية تخالف �صراحة قرار جمل�س‬ ‫النواب رقم ‪ 68‬والقا�ضي مبنع وجود اية قوات غري القوات‬ ‫االحتادية يف كركوك واملناطق املتنازع عليها"‪.‬فقد ح�سمت‬ ‫رئا�سة الوزراء ام�س ال�سبت اجلدل حينما �أكد مكتب رئي�س‬ ‫الوزراء حيدر العبادي �أنه ال ميكن لأي قوى خارجية �أن تقرر‬ ‫م�صري الو�ضع الأمني يف العراق وحتدد انت�شار ومهمات‬ ‫القوات بدل احلكومة العراقية‪ ،‬وذلك ردا على انباء �أفادت‬

‫بوجود �ضغوط �أمريكية على العبادي لعودتها �إىل املناطق‬ ‫املتنازع عليها‪ .‬وقال املتحدث با�سم املكتب �سعد احلديثي‪،‬‬ ‫�إن 'مو�ضوع انت�شار القوات العراقية يف الأرا�ضي ال�شمالية‬ ‫والغربية‪ ،‬هو جزء من م�س�ؤولية احلكومة يف بغداد‪ ،‬وهو‬ ‫قرار عراقي �سيادي م�ستقل ال يخ�ضع لأي رغبات �أو �إرادة‬ ‫قوى خارجية'‪ ،‬م�ضيفا �أن '�أي �أمر بخالف القرار احلكومي‬ ‫م�ساع جتاه هذا الأمر يجب �أن تكون مبوافقة‬ ‫لن يحدث‪ ،‬و�أي ٍ‬ ‫احلكومة االحتادية وبقرار منها‪ ،‬وال ميكن لأي قوى خارجية‬ ‫�أن تقرر م�صري الو�ضع الأمني يف العراق وحتدد انت�شار‬ ‫ومهمات القوات بدل احلكومة العراقية'‪ .‬و�أك��د املتحدث‬ ‫با�سم مكتب العبادي‪� ،‬أن 'القرار عراقي واحلكومة من حتدده‬ ‫وفق مقت�ضيات امل�صلحة الوطنية‪� ،‬أما التن�سيق ملواجهة‬ ‫الأخطار يف املناطق املتنازع عليها فهو �أمر قائم وم�ستمر'‪.‬‬ ‫وخالفا لهذا الر�أي اكد النائب عن اجلماعة اال�سالمية زانا‬ ‫�سعيد اهمية عودة قوات البي�شمركة اىل حمافظة كركوك‬ ‫واملناطق املتنازع عليها للم�ساهمة يف حفظ االمن وتعزيز‬ ‫اال�ستقرار املجتمعي‪ .‬وق��ال �سعيد ان البي�شمركة قوات‬ ‫عراقية و�ساهمت يف دحر التنظيمات االرهابية‪ ،‬لذلك نحن‬ ‫يف اجلماعة اال�سالمية نرى اهمية عودة تلك القوات اىل‬ ‫كركوك‪ ،‬خا�صة �أن املحافظة ت�ضم خمتلف املكونات العراقية‬

‫نائب يكشف‪:‬‬

‫ومنها الكردية‪ .‬م�شددا على �ضرورة ان تكون القوات العائدة‬ ‫هي التابعة اىل وزارة البي�شمركة ولي�ست التابعة للأحزاب‬ ‫الكردية‪ .‬وكان ع�ضو جمل�س النواب عن حمافظة كركوك‬ ‫ري�ب��وار ط��ه ق��د ك�شف ع��ن وج��ود �شبه ات�ف��اق ب�ين القوات‬ ‫االحت��ادي��ة والبي�شمركة لعودة االخ�يرة اىل ك��رك��وك‪ ،‬يف‬ ‫حني اعترب ان من يعرت�ض على ذلك يعر�ض امن املحافظة‬ ‫للخطر‪ .‬من جانبه ك�شف نائب رئي�س اجلبهة الرتكمانية‬ ‫ح�سن توران عن �ضغوط كبرية متار�سها بع�ض االطراف‬ ‫ال�سيا�سية واالقليمية على بغداد للموافقة على ا�ستحداث‬ ‫قيادة عمليات م�شرتكة بني القوات االمنية والبي�شمركة‬ ‫يف كركوك‪ .‬م�ؤكدا �إن “االحزاب الكردية وبع�ض االطراف‬ ‫االقليمية واملحلية حتاول اعادة هيكلة قيادة عمليات كركوك‬ ‫حتت م�سمى قيادة العمليات امل�شرتكة يف كركوك من اجل‬ ‫ا�شراك القوات الكردية يف ر�سم ال�سيا�سة االمنية”‪ .‬م�ضيفا‬ ‫ان “تلك التوجهات تخالف �صراحة قرار جمل�س النواب رقم‬ ‫‪ 68‬والقا�ضي مبنع وجود اي قوات غري القوات االحتادية‬ ‫يف كركوك واملناطق املتنازع عليها”‪ .‬و�أكد توران‪� ،‬أن “على‬ ‫احلكومة االحتادية منع اي خرق للد�ستور ويف حال حاجتها‬ ‫ل�ق��وات عليها اال�ستعانة ب�ق��وات اجلي�ش ب�صفتها قوات‬ ‫احتادية متثل جميع املكونات بح�سب الد�ستور العراقي‪.‬‬

‫مدار�س دياىل تختنق بالطلبة ‪..‬‬ ‫والأعداد و�صلت اىل ‪� 3‬آالف يف البناية الواحدة!‬

‫النازحون مل يتلقوا �سوى ‪%10‬‬ ‫من الأموال املخ�ص�صة لهم‬

‫امل�شرق – ق�سم االخبار‪:‬‬ ‫�أك� ��د ع���ض��و جم�ل����س حم��اف �ظ��ة دي � ��اىل‪ ،‬عامر‬ ‫الكيالين‪،‬ام�س ال�سبت‪� ،‬أن هناك مدار�س يف‬ ‫املحافظة �أ�صبحتتختنقب�أعدادالطلبة‪.‬م�شريا‬ ‫اىل ان مدار�س و�صلت فيها �أعداد الطلبة اىل ‪3‬‬ ‫�آالف بدوام ثالثي‪.‬وقال الكيالين ‪� :‬إن "حمافظة‬ ‫دياىل‪ ،‬تعاين من �أزمة كبرية يف قلة املدار�س‬

‫مقارنة بالكثافة ال�سكانية‪ ،‬خا�صة يف مراكز‬ ‫املدن"‪ ،‬مبينا ان "هناك مدار�س �أ�صبحت تعاين‬ ‫من �إختناق ب�سبب زيادة �أعداد الطلبة مبعدالت‬ ‫كبرية"‪.‬وا�شار ال �ك �ي�لاين‪ ،‬اىل ان "بع�ض‬ ‫املدار�س يف املحافظة �إحداها يف حي الكاطون‬ ‫غرب بعقوبة‪ ،‬و�صلت �أعداد طلبتها اىل ‪� 3‬آالف‬ ‫بدوام ثالثي"‪ ،‬داعيا اىل "�ضرورة تخ�صي�ص‬

‫مباين مدر�سية جديدة ملحافظة دي��اىل‪ ،‬بهدف‬ ‫�إنقاذ القطاع التعليمي والتدري�سي من كارثة‬ ‫�أ�صبحت تلوح يف الأفق"‪.‬وتعاين حمافظة‬ ‫دياىل من نق�ص كبري يف �أعداد املدار�س نتيجة‬ ‫قلة التخ�صي�صات وه��دم وزارة الرتبية اكرث‬ ‫م��ن ‪ 125‬م��در��س��ة دون �إع� ��ادة �إع �م��اره��ا من‬ ‫ج��دي��د �ضمن م��ا ي�سمى امل �� �ش��روع رق��م (‪.)1‬‬

‫أعرب عن تضامنه مع العراق‬ ‫امل�شرق‪ -‬ق�سم االخبار‪:‬‬ ‫ك�شف ع�ضو جلنة الهجرة واملهجرين النيابية �سامل ال�شبكي‪،‬ام�س ال�سبت‪ ،‬عن‬ ‫�سرقات كبرية تقدر مباليني الدوالرات لالموال املخ�ص�صة للنازحني‪ ،‬م�شريا �إىل‬ ‫�أن النازحني مل يتلقوا �سوى ‪ %10‬من االموال املخ�ص�صة لهم‪ ،‬ما يعني �سرقة‬ ‫‪ %90‬من تلك االموال‪.‬وقال ال�شبكي ‪� :‬إن “االموال التي خ�ص�صت للنازحني مل‬ ‫ت�صل �سوى ‪ %10‬منها للنازحني”‪ ،‬م�ؤكدا �أن “ملف النازحني من امللفات اخلطرية‬ ‫والتي حتتوي على ف�ساد كبري و�سرقات مباليني الدوالرات”‪.‬و�أ�ضاف‪� ،‬أن جلنته‬ ‫“بعثت بع�شرات الكتب الر�سمية �إىل اجلهات املعنية للتحقيق ب�سرقة اموال‬ ‫النازحني ولكننا مل نتلق اي اجابة”‪ ،‬الفتا اىل �أن “هيئة النزاهة مل حترك �ساكنا‬ ‫جتاه ملف �سرقة اموال النازحني”‪.‬وك�شفت جلنة النزاهة النيابية‪ ،‬اجلمعة‪،‬‬ ‫عن ت�سلمها العديد من ال�شكاوى حول ق�ضية الف�ساد املتعلقة باموال النازحني‪،‬‬ ‫م��ؤك��دة انها �ستعمل على فتح حتقيق معمق وحتديد املتورطني بالق�ضية‪.‬‬

‫البيان اخلتامي لـ"عدم االنحياز" يدين جرائم "داع�ش"‬ ‫امل�شرق – ق�سم االخبار‪:‬‬ ‫�أدان وزراء خارجية دول حركة عدم االنحياز يف ختام اجتماعهم الثامن‬ ‫ع�شر يف العا�صمة االذربيجانية باكو‪،‬ام�س ال�سبت‪ ،‬جرائم التنظيمات‬ ‫الإجرامية ويف مقدمتها “داع�ش” و”القاعدة” يف العراق و�سوريا‪،‬‬ ‫معربني عن ت�ضامنهم مع كل الدول التي تعاين ظاهرة االرهاب‪.‬وجاء‬ ‫يف الوثيقة اخلتامية “�إعالن باكو ال�سيا�سي” التي مت تبنيها‪� ،‬أن‬ ‫املجتمعني يدينون باالجماع “ممار�سات وجرائم تنظيمي “داع�ش”‬ ‫والقاعدة االرهابيني والتنظيمات االرهابية االخ��رى املرتبطة بهما‬ ‫يف �سورية والعراق وليبيا ودول �أخرى”‪ ،‬م�شريين اىل ان “التهديد‬ ‫االرهابي ال يقت�صر يف اثاره على هذه الدول و�إمنا ميتد �إىل بقية دول‬

‫املفو�ضية تبد�أ بفر�ض‬ ‫عقوبات بحق املتجاوزين على‬ ‫مدة الدعاية االنتخابية‬

‫امل�شرق – ق�سم االخبار‪:‬‬ ‫ك�شف ع�ضو مفو�ضية االنتخابات‪ ،‬حازم الرديني‪،‬ام�س االحد‪،‬‬ ‫عن البدء بفر�ض العقوبات على املتجاوزين على م��دة الدعاية‬ ‫االنتخابية‪ .‬وقال ع�ضو املفو�ضية حازم الرديني‪ ،‬ان "املفو�ضية‬ ‫�سجلت الع�شرات من اخل��روق يف اال�سبوع املا�ضي يف بغداد‬ ‫وبع�ض املحافظات"‪ ،‬مبينا انه "مت رفع كافة اخلروق"‪.‬وا�شار اىل‬ ‫ان "املفو�ضية انذرت املر�شحني برفع الدعات االنتخابية و�سيكون‬ ‫هنالك عقوبات للمتجاوزين على املدة القانونية خالل اليومني‬ ‫املقبلني"‪ ،‬مو�ضحا ان��ه "ال ن�ستطيع االن الك�شف عن االحزاب‬ ‫التي �سجلت خروقها حلني االنتهاء من ر�صد حاالت اخلروق"‪.‬‬

‫ان مشاركتنا يف االنتخابات إلنقاذ العراق من ّ‬ ‫الذل والهوان‬ ‫أكد‪ّ :‬‬

‫قصة المشرق االخبارية بقلم شامل عبد القادر‬

‫معر�ض بغداد الدويل للكتاب ‪.. 2018‬‬ ‫ما له وما عليه !‬ ‫حتتَ �شعار (نقر�أ لرنتقي) افتتح معر�ض بغداد الدويل للكتاب‬ ‫ل�سنة ‪ ، 2018‬و�شاركت فيه دور الن�شر العراقية‪ ،‬والعربية‪،‬‬ ‫وال��دول�ي��ة‪ ،‬واحت��اد االدب ��اء‪ ،‬واحت��اد النا�شرين العراقيني‪،‬‬ ‫ومراكز وجمال�س ثقافية عربية معروفة‪ ،‬والعتبات الدينية‪،‬‬ ‫واالوقاف اال�سالمية‪ ،‬وبيت احلكمة‪ ،‬واجلامعات‪ ،‬واحل�شد‬ ‫ال�شعبي‪ ،‬ووزارة الثقافة ووزارة الداخلية‪ ،‬وامل�صارف‪،‬‬ ‫وال�شركات‪ ،‬واالت�صاالت‪.‬‬ ‫باخت�صار ك��ان تظاهرة عراقية‪ ،‬وعربية‪ ،‬ودول�ي��ة‪ ،‬ناجحة‬ ‫ومتميزة مبقايي�س املعار�ض الدولية!‪.‬‬ ‫زرت املعر�ض م��رات كثرية‪ ،‬واتيحت يل الفر�صة ان �ألتقي‬ ‫ا�صحاب اجنحة ودور ن�شر‪ ،‬كما التقيت زم�لاء اع��زاء يف‬ ‫املهنة‪ ،‬وكونت فكرة وا�ضحة عن املعر�ض‪ ،‬وكنت مرتاح ًا ملا‬ ‫وجدته برغم انني كنت امتنى ان تكون هناك خدمات للزوار‬ ‫تليق مبكانة املعر�ض من حيث توفري خدمة ال�شحن الداخلي‪،‬‬ ‫وت��وف�ير ع��رب��ات �صغرية ل�ل��زوار لنقل �أك�ي��ا���س م��ا ابتاعوه‬ ‫من كتب‪ ،‬وع��دم تركها احماال واثقاال على كواهل الزوار‪،‬‬ ‫ولال�سف خلى املعر�ض من هذه اخلدمة العملية‪ ،‬كالتي كنا‬ ‫نالحظها يف معر�ض ارب�ي��ل ال ��دويل‪ ،‬كما الحظنا ت�ضايق‬ ‫العوائل وج ّلهم من الن�ساء واالطفال من حمدودية املرافق‬ ‫ال�صحية‪ ،‬وبعدها عن (بنكلة) املعر�ض‪ ،‬وكان ينبغي االنتباه‬ ‫لهذه املالحظة‪ ،‬وتوفري �أرقى اخلدمات‪ ،‬لأن ا�صحاب االجنحة‬

‫املنطقة والعامل”‪.‬وا�ستنكر ال��وزراء “الأعمال العدائية التي يرتكبها‬ ‫كيان االحتالل الإ�سرائيلي �ضد �سورية مبا يف ذلك االعتداءات االخرية‬ ‫والدعم اال�سرائيلي للتنظيمات االرهابية جنوب �سورية وعربوا وعن‬ ‫ت�ضامنهم مع �سورية داع�ين �إىل حما�سبة “�إ�سرائيل” على �أعمالها‬ ‫العدوانية”‪.‬و�شدد “�إعالن باكو” على “�ضرورة التو�صل اىل حل‬ ‫�سيا�سي �سلمي لالزمة الراهنة يف �سورية عرب العملية ال�سيا�سية بقيادة‬ ‫�سورية ا�ستنادا لبيان جنيف وقرار جمل�س الأمن الدويل رقم ‪،"2254‬‬ ‫داعيا �إىل “تعزيز �إي�صال امل�ساعدات الإن�سانية �إىل املحتاجني لها‬ ‫معربني عن قلقهم جراء الإجراءات الق�سرية االقت�صادية �أحادية اجلانب‬ ‫املفرو�ضة على ال�شعب ال�سوري والتي ت�ؤثر على معي�شة ال�سوريني”‪.‬‬

‫بعد ت�سجيل الع�شرات من اخلروقات‬

‫دفعوا ل��وزارة التجارة و�إدارة املعار�ض ب��ال��دوالر‪ ،‬لت�أجري‬ ‫امل�ساحات املحدودة للعر�ض!‪.‬‬ ‫ولي�س مكلف ًا ت��وف�ير نقل تلفازي مبا�شر ودائ ��م ليوميات‬ ‫املعر�ض ال��دويل‪ ،‬وع��دم ترك م�س�ؤولية املعر�ض على عاتق‬ ‫احت��اد النا�شرين العراقيني فقط‪ ،‬ال��ذي ي�شكر على جهوده‬ ‫لإجن��اح املعر�ض‪ ،‬ومع ذلك بقي املعر�ض بـ(�سمته املحلية)‬ ‫للأ�سف‪� ،‬إذ افتقدنا املهابة (الدولية) للمعر�ض!‪.‬‬ ‫الحظنا ان رئي�س احلكومة ك��ان يفتتح معر�ض ب�غ��داد يف‬ ‫ال�سنوات ال�سابقة‪ ،‬ويتجول بني اجنحته التي ال تعدو كونها‬ ‫عر�ضا لل�سيارات‪ ،‬واملكائن الثقيلة‪ ،‬والرتاكرتات‪ ،‬وا�صباغ‬ ‫ال�شعر‪ ،‬وال�شامبو‪ ،‬بينما معر�ض الكتاب يعر�ض كنوز املعرفة‬ ‫والعلم والثقافة‪ ،‬وهو يحتاج اىل دعم الر�ؤو�س الكبرية يف‬ ‫الدولة ويف مقدمتها رئي�س احلكومة ووزير الثقافة!‪.‬‬ ‫م�ع��ر���ض ب �غ��داد ال� ��دويل ل�ل�ك�ت��اب ح�ق��ق جن��اح��ا ب�إمكاناته‬ ‫املتوا�ضعة‪ ،‬ولكن يجب على وزارة الثقافة وامل�ؤ�س�سات‬ ‫احلكومية املعنية بالثقافة واملعرفة والكتاب دعم الدورات‬ ‫املقبلة ملعار�ض الكتاب ال�ع��راق��ي‪ ،‬وت��وف�ير اخل��دم��ات التي‬ ‫ا�شرنا اليها‪ ،‬وعدم اهمالها‪ ،‬والت�شبث با�ستيفاء االيجارات‬ ‫من ا�صحاب الأجنحة فقط!‪.‬‬ ‫�أمتنى ان تتدخل احلكومة يف دعم املعار�ض املقبلة‪ ،‬لأنه دعم‬ ‫للكتاب العراقي!‪.‬‬

‫عـــالوي‪�:‬أيها العراقيــــون �أنتم م�س�ؤولــون عن‬ ‫قراراتكم‪ ،‬ف�إ ّما عراق قوي و�إ ّما �أربع �سنوات عجاف‬ ‫امل�شرق – خا�ص‪:‬‬ ‫يِف الوقت ال��ذي حذر فيه نائب رئي�س اجلمهورية‬ ‫�إياد عالوي مما �أ�سماه "�شراء الذمم" بالتزامن مع‬ ‫االعداد لالنتخابات املزمع اجرا�ؤها يف �أيار املقبل‪،‬‬ ‫متوعدا باتخاذ قرار‪ ،‬قال ب�أنه �سيغ�ضب من يحرفون‬ ‫�إرادة الناخب‪ .‬وكانت النائبة عن ائتالف الوطنية‬ ‫برئا�سة عالوي جميلة العبيدي قد اكدت ان مو�ضوع‬ ‫االج�ت�ث��اث لي�س ال�ه��دف منه اب �ت��زاز الكتل بهدف‬ ‫التحالف‪ ،‬بقدر ما هو ا�ستهداف لإبعاد املر�شحني‬ ‫الوطنيني‪ .‬فقد حذر نائب رئي�س اجلمهورية اياد‬ ‫ع�ل�اوي مم��ا �أ��س�م��اه "�شراء الذمم" بالتزامن مع‬ ‫االعداد لالنتخابات املزمع اجرا�ؤها يف �أيار املقبل‪،‬‬ ‫يف حني توعد باتخاذ ق��رار قال ب�أنه �سيغ�ضب من‬ ‫يحرفون �إرادة الناخب‪ .‬وذكر عالوي يف كلمة ن�شرها‬ ‫عرب �صفحته يف في�سبوك‪�" :‬أنتم �أيها العراقيون‬ ‫م�س�ؤولون عن قراراتكم‪ ،‬ف�إما عراق قوي و�إما �أربع‬ ‫�سنوات عجاف"‪ .‬م�ضيفا‪" :‬نحذر من حتريف �إرادة‬ ‫الناخب العراقي و�شراء الذمم‪ ،‬و�سنتخذ قرارا مهما‬ ‫على اولئك الذين يتعاملون مع حياة العراقيني على‬ ‫�أنها ملك �صرف لهم‪ ،‬يت�صرفون بها كما ي�شا�ؤون"‪.‬‬ ‫و�أ�شار اىل �أن‪" :‬م�شاركتنا يف االنتخابات املقبلة‬ ‫تهدف اىل انقاذ العراق من الذل والهوان‪ ،‬وتنطلق‬

‫من امياننا بقدرة ال�شباب ال��ذي عزز فينا �ضرورة‬ ‫دعمهم"‪ .‬الفتا اىل �أن "الدولة املدنية هي م�شروعنا‬ ‫وم�شروع ال�شباب‪ ،‬ف�ض ًال عن ابراز الهوية الوطنية‬ ‫وتثبيت حقوق العراقيني جميعا هي الثوابت التي‬ ‫لن نتنازل عنها"‪ .‬وقال �إنه "ي�شارك يف االنتخابات‬ ‫برغم العيوب يف قانون االنتخابات‪ .‬و�إن امياننا‬ ‫بقدرة العراقيني يدفعنا للتعاون مع �أي م�شروع‬ ‫وطني يعمل لإنقاذ العراق"‪ .‬و�أ��ض��اف ان "بع�ض‬ ‫من توىل امل�س�ؤولية بعد ‪ 2003‬مل يحمل م�شروع‬ ‫بناء دولة‪ ،‬والتخبط الذي ح�صل ت�سبب يف ت�شكيل‬

‫عناوين �شتى يف ظاهرها الرحمة ويف باطنها الذل‬ ‫والعذاب"‪ .‬م�شريا اىل ان "البع�ض ا�ستغل نفوذه‬ ‫وعالقاته الدولية مل�صادرة �أ�صوات ال�شعب احلقيقية‬ ‫ال�ت��ي �أف��رزت�ه��ا �إن�ت�خ��اب��ات ‪ 2010‬ومت��ري��ر التفافه‬ ‫على احلق"‪ .‬و�أ�شار اىل ان "املحا�ص�صة البغي�ضة‬ ‫وتقا�سم ال�سلطة وفق ال��والءات املختلفة وال�ضيقة‬ ‫ت�سبب مب�آ�سي التهجري وال �ن��زوح والإنتكا�سات‬ ‫االمنية والف�ساد"‪ .‬مبينا "انطلقنا مب�شروع وطني‬ ‫حقيقي حتت عنوان [نداء وطن] لنجابه به و�إياكم‬ ‫ليال طويال �سرمد ًا"‪.‬مو�ضحا �أن "الدولة املدني َة التي‬ ‫ترتكز على قاعدة الوطن واملواطنة هي م�شروعنا‬ ‫وم���ش��روع ال�شباب ال��ذي �سيثور لتحقيق مفهوم‬ ‫اال��ص�لاح الواقعي"‪.‬من جانبها �أك��دت النائبة عن‬ ‫ائ�ت�لاف الوطنية‪ ،‬جميلة العبيدي ام�س ال�سبت‪،‬‬ ‫ان م��و��ض��وع االج�ت�ث��اث لي�س ال �ه��دف منه ابتزاز‬ ‫الكتل بهدف التحالف‪ ،‬بقدر ما هو ا�ستهداف لإبعاد‬ ‫املر�شحني الوطنيني‪ .‬وق��ال��ت العبيدي �إن "قوى‬ ‫�سيا�سية حت��اول ا�ستهداف املر�شحني الوطنيني‬ ‫والبارزين عرب هي�أة امل�ساءلة والعدالة لإبعادهم‬ ‫م��ن امل�شاركة يف االنتخابات الربملانية املقبلة"‪.‬‬ ‫م�ضيفة �أن "االتهامات التي يحاول البع�ض �إل�صاقها‬ ‫ببع�ض املر�شحني هي طريقة مبتذلة للنيل منهم"‪.‬‬

4019 AlmashriqNews  

AlmashriqNews

4019 AlmashriqNews  

AlmashriqNews

Advertisement