Page 1

‫العنوان‪ :‬شارع املغرب ‪ -‬بغداد‬ ‫محلة (‪ ،)304‬زقاق (‪ ، )8‬شارع (‪)11‬‬ ‫هاتف التحرير‪07901342845 :‬‬ ‫‪E-mail: almashriq_co@yahoo.com‬‬

‫أخيرة‬

‫‪Chairman of Administration Council‬‬ ‫‪Dr. Gandhi Muhammad Abdulkareem‬‬

‫طبعت مبطابع �شركة جمموعة امل�شرق للطباعة‬

‫الأربعاء املوافق ‪ 7‬من �آذار ‪ 2018‬العدد ‪ - 3994‬ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬

‫رقم االيداع يف دار الكتب والوثائق ببغداد (‪ )791‬ل�سنة ‪2004‬‬

‫‪Wednesday 7 March, 2018 - No. 3994 Year 15‬‬

‫يومي��ة عراقي��ة دولي��ة م�ستقلة ت�صدر ع��ن م�ؤ�س�سة امل�ش��رق لال�ستثم��ارات االعالمي��ة والثقافية‬

‫الآراء والأفكار املن�شورة ال تعرب بال�ضرورة عن ر�أي اجلريدة بل تعرب عن وجهات نظر ا�صحابها‬

‫�شذى ح�سون ترق�ص وحتتفل بعيد ميالدها بالهوت �شورت‬

‫�إىل ال�سادة املعلنني‬ ‫دوائر الدولة وال�شركات‬ ‫واملكاتب الإعالمية كافة‬

‫م‪ /‬اعتماد عنوان‬ ‫نرجو اعتماد الربيد االلكرتوين اجلديد يف حالة ن�شر‬ ‫اعالناتكم يف جريدتنا ومرا�سلتنا على العنوان التايل ح�صرا‪.‬‬

‫‪07706592736‬‬ ‫‪07706949605‬‬

‫‪aalan.almashraq@yahoo.com‬‬

‫مهند�سة مغربية ملكة جلمال‬ ‫املحجبات العرب ‪2018‬‬

‫مفاج�أة يف (ذا فوي�س)‪..‬‬ ‫�صفاء �سعد فازت بلقب‬ ‫(�أحلى �صوت) عام ‪2015‬‬ ‫ألقت املت�سابقة التون�سية �صفاء �سعد يف تقدمي‬ ‫ت� ِ‬ ‫�أغنية (افرح يا قلبي) لأم كلثوم‪ ،‬وا�ستطاعت لفت‬ ‫انتباه �أع�ضاء جلنة حتكيم برنامج اكت�شاف املواهب‬ ‫ذا فوي�س‪ ،‬والتفوا لها جميع ًا ليبد�أ كالعادة ال�صراع‬ ‫على �ضمها لفرقهم‪ ،‬ولكنها اختارت االن�ضمام لفريق‬ ‫املطربة اللبنانية الي�سا‪ ،‬بعدما وعدتها بت�شييد مملكة‬ ‫با�سمها‪ ،‬وفور عر�ض فقرتها �أكد متابعوها على مواقع‬ ‫التوا�صل االجتماعي �أنها فازت �سابقا بلقب (�أحلى‬ ‫�صوت) ولكن يف م�سابقة حملية �أقيمت يف تون�س‪.‬‬ ‫املوهبة التون�سية �صفاء �سعد ك�شفت عن كوالي�س‬ ‫�صراع جلنة التحكيم عليها قبل بدء عر�ض حلقة الأم�س‬ ‫عرب ح�سابها مبوقع في�سبوك‪ ،‬ولكنها تركت قرارها‬ ‫باالن�ضمام لفريق الي�سا مفاج�أة ملتابعيها‪ ،‬وك�شفت‬ ‫�سريتها الذاتية �أنها متخ�ص�صة يف هند�سة االت�صال‪،‬‬ ‫�إ�ضافة اىل درا�ستها يف املعهد العايل للمو�سيقى‪.‬‬

‫احتفلت الفنانة العراقية �شذى ح�سون بعيد ميالدها الـ‪ 37‬يف حفل‬ ‫ِ‬ ‫�ضخم �أقيم يف �أحد الفنادق الفخمة ب�إمارة دبي‪ ،‬وح�ضر احلفل عدد‬ ‫من �أ�صدقائها واملقربني‪ .‬وتداول رواد مواقع التوا�صل االجتماعي‬ ‫ع ��دد ًا م��ن مقاطع الفيديو م��ن �أج ��واء االح�ت�ف��ال ال�صاخب وحلظة‬ ‫تقطيعها ق��ال��ب احل �ل��وى‪ ،‬ورق ����ص ��ش��ذى ح���س��ون‪ .‬وظ �ه��رت �شذى‬ ‫خالل احلفل ب�إطاللة مميزة حيث ارت��دت جمب�سوت‪-‬هوت �شورت‬ ‫باللون الأبي�ض‪ ،‬واكملت �إطاللتها بحذاء مميز بت�صميمه من دار‬ ‫غوت�شي‪ .‬ي�شار �إىل �أ ّن��ه حر�ص على ح�ضور احلفل عدد من جنوم‬ ‫الفن‪ ،‬من بينهم الفنان حممد كرمي‪ ،‬والإعالمية مهرية عبد العزيز‪.‬‬

‫لقاء اخلمي�سي جت�سد دور �صحفية‬ ‫ُتوا�صل الفنانة لقاء اخلمي�سي‪ ،‬ت�صوير م�شاهدها يف م�سل�سل (�أبواب‬ ‫ال�شك) الذي من املقرر عر�ضه على ال�شا�شات قريب ًا‪ ،‬حيث قامت بن�شر‬ ‫�صورة جديدة لها من الكوالي�س وعلقت‬ ‫عليها قائلة‪( :‬انتظروا لقاء اخلمي�سي‬ ‫يف �شخ�صية ��ش��ادي��ة ال�صحفية‬ ‫م�سل�سل �أب��واب ال�شك قريب ًا)‪.‬‬ ‫ي��ذك��ر �أن م�سل�سل (�أب� ��واب‬ ‫ال �� �ش��ك) ت� ��دور �أح ��داث ��ه يف‬ ‫�إط� ��ار ب��ول�ي���س��ي ت�شويقي‬ ‫مل �ج �م��وع��ة م ��ن الأ���ص��دق��اء‬ ‫ير�صد حياتهم ال�شخ�صية‬ ‫وال � �ع� ��ائ � �ل � �ي� ��ة‪ ،‬الك��ت�����ش��اف‬ ‫عملية قتل مت��ت منذ بعد ‪10‬‬ ‫�سنوات ومن هنا تندلع الأحداث‬ ‫ب �� �ش �ك��ل �أك �ب��ر والأزم � � � ��ات ت � ��زداد‪.‬‬

‫بينلوبي كروز تت�س ّلم‬ ‫جائزة �سيزار يف فرن�سا‬ ‫ُتوجت املغربية ن�سرين الكتاين ملكة جلمال املحجبات العرب ‪ ،2018‬فيما ح�صلت‬ ‫امل�صرية‪ ،‬ميادة حممد‪ ،‬على لقب الو�صيفة الأوىل‪ ،‬واملغربية �إلهام بوعد�س و�صيفة‬ ‫ثانية‪ .‬وتناف�ست يف حفل �أقيم ال�سبت ‪� 3‬آذار ‪ 2018‬مب�صر‪ 16 ،‬فتاة من خمتلف‬ ‫البلدان العربية للح�صول على لقب ال��دورة الرابعة من امل�سابقة‪ .‬وقالت ن�سرين‬ ‫الكتاين (‪� 25‬سنة) التي حت�ضر الدكتوراه يف الهند�سة املدنية‪ ،‬ملوقع (اليوم ‪)24‬‬ ‫�شجعنها على امل�شاركة يف امل�سابقة‪ ،‬فا�ستجابت‬ ‫املغربي‪� ،‬إن متا ِبعاتها على �إن�ستغرام‪َّ ،‬‬ ‫لطلبهن‪ .‬وكانت هذه هي املرة الأوىل التي ت�شارك فيها فتاة مغربية يف امل�سابقة‪.‬‬

‫تارا عماد يهودية !‬ ‫ُت �� �ش��ارك ال�ف�ن��ان��ة ت ��ارا ع �م��اد يف فيلم‬ ‫"تراب املا�س"‪ ،‬مع النجم �آ�سر يا�سني‪،‬‬ ‫والتي جت�سد من خالله �شخ�صية فتاة‬ ‫يهودية تهاجر يف �آواخ��ر اخلم�سينات‬ ‫�إىل فرن�سا‪ ،‬وتدور �أحداث العمل حول‬ ‫ق�صة �شاب يعي�ش حياة باهتة رتيبة‪،‬‬ ‫يعمل كمندوب دعاية طبية يف �شركة‬ ‫لل��أدوي��ة‪ ،‬ث��م يتمكن بلباقته الكبرية‬ ‫ومظهره اجليد يف �أن ي�ستميل �أكرب‬ ‫الأط �ب��اء ل�ل�أدوي��ة التي ي��روج لها‪ ،‬يف‬ ‫املنزل الذي يعي�ش فيه ب�صحبة والده‬ ‫ال�ق�ع�ي��د‪� ،‬إىل �أن حت ��دث ج��رمي��ة قتل‬ ‫غام�ضة‪ ،‬ويبد�أ هو يف اكت�شاف الكثري‬ ‫م��ن الأ� �س��رار عنها التي تدخل ب��ه �إىل‬ ‫عامل اجلرمية والف�ساد‪" .‬تراب املا�س"‬ ‫بطولة كل من �آ�سر يا�سني ومنة �شلبي‬ ‫و� �ص��اب��ري��ن وحم �م��ود ح�م�ي��دة و�إي���اد‬ ‫ن�صار وماجد الكدواين وعزت العاليلي‬ ‫وحممد ممدوح وعدد �آخر من الفنانني‪،‬‬ ‫وه��و م��أخ��وذ عن ال��رواي��ة التي حتمل‬ ‫نف�س اال�سم للكاتب �أحمد مراد والذي‬ ‫بدوره كتب ال�سيناريو واحلوار للفيلم‪.‬‬

‫ألقت النجمة العاملية بينلوبي كروز خالل ح�ضورها حفل توزيع جوائز �سيزار يف فرن�سا‬ ‫ت� ِ‬ ‫ب��دورت��ه ال �ـ‪ .43‬ويذكر �أنّ احلفل ال��ذي يقام �سنوي ًا منذ ع��ام ‪ ،1976‬ال يقل عن قيمة حفل‬ ‫الأو�سكار يف فرن�سا‪ ،‬ويحظى باهتمام كل �صناع ال�سينما‪ .‬بينلوبي ك��روز ارت��دت ف�ستانا‬ ‫باللون الأرج ��واين املائل لل��أزرق ظهرت فيه بكامل جمالها و�أناقتها‪ ،‬التي اع�ت��ادت عليها‬ ‫النجمة الإ�سبانية منذ ظهورها على ال�ساحة‪ ،‬عرب العديد من الأعمال التي ا�شتهرت بها‪ ،‬حتى‬ ‫�صارت واحدة من �أيقونات هوليوود‪ .‬يذكر �أن اجلوائز التي متنحها �أكادميية الفنون وتقنيات‬ ‫ال�سينما الفرن�سية لأف�ضل الأعمال ال�سينمائية على مدار ‪ 43‬عاما‪ ،‬منذ عام ‪ 1976‬التي انطلقت‬ ‫فيه اجل��ائ��زة‪ ،‬و�أط�ل��ق عليها ه��ذا اال�سم ن�سبة �إىل النحات الفرن�سي �سيزار بالدت�شيني‪.‬‬

‫ر�ضيع يدخن خمدرات بت�شجيع من والديه‬ ‫�أث ��ارتْ ��ص��ورة ر�ضيع يدخن امل �خ��درات بت�شجيع م��ن وال��دي��ه غ�ضب ًا وا�سع ًا‬ ‫عرب مواقع التوا�صل االجتماعي منذ ن�شر ال�صورة الأ�سبوع املا�ضي‪ .‬وما‬ ‫زالت احلادثة تتفاعل و�سط مطالبات ل�سرعة الو�صول �إىل الوالدين ونزع‬ ‫ح�ضانة الر�ضيع منهما‪ ،‬فيما �شكك �آخ��رون مب�صداقية ال�صورة معتربين‬ ‫�أنها جمرد دمية‪ .‬ويظهر يف ال�صورة التي ن�شرتها �صحيفة دايلي ميل‬ ‫الربيطانية الر�ضيع جال�س ًا على طاولة بينما ي�ضع رجل �أنبوب ًا يف فمه‬ ‫ت�شبه تلك التي ت�ستخدم لتعاطي خم��در (امليث) ومي�سك به �آخ��ر بيد‬ ‫وبيد �أخ��رى ي�شعل النار مبا�شرة حتت الأن�ب��وب‪ .‬و�أف��ادت ال�صحيفة‬ ‫�أن ال�صورة مت ن�شرها على في�سبوك مرفقة بتعليق‪( :‬يا لها من ليلة‬ ‫م�سلية)‪ ،‬فيما مل تذكر املزيد حول هوية امل�ستخدم الذي ن�شر ال�صورة‪.‬‬

‫لوحات ثلجية رائعة جت�سد امل�شاهري‬ ‫�ساعدت الثلوج الكثيفة ودرجات احلرارة املنخف�ضة على خلق �أر�ضية مثالية يف الهواء الطلق لفنان �أده�ش املارة بر�سوماته‬ ‫ِ‬ ‫الرائعة التي جت�سد العديد من ال�شخ�صيات ال�شهرية‪ .‬ومي�ضي الفنان الويلزي‪ ،‬ناثان ويبورن ‪ 30‬دقيقة يف ر�سم كل �صورة‬ ‫من لوحاته الثلجية التي جت�سد م�شاهري فيلم (لعبة العرو�ش) �إ�ضافة �إىل لوحة املوناليزا‪ ،‬و�شخ�صية (�إل�سا) التي ا�شتهرت‬ ‫يف �أفالم ديزين‪ .‬وقد ا�ستخدم ويبورن البالغ من العمر ‪ 28‬عام ًا‪ ،‬فر�شاة خا�صة لإزالة الثلوج الزائدة‪ ،‬والك�شف عن‬ ‫الأر�ضية لإن�شاء اخلطوط العري�ضة والتظليل لأعماله الفنية النادرة التي يبلغ طول كل منها ‪� 84‬سم‪ ،‬بينما يبلغ عر�ضها‬ ‫‪� 60‬سم‪ .‬يذكر ب ��أن وي�ب��ورن ك��ان قد‬ ‫ت�خ��رج م ��ؤخ��ر ًا م��ن كلية الفنون‬ ‫اجل �م �ي �ل��ة‪ ،‬وت�خ���ص����ص بر�سم‬ ‫لوحات للم�شاهري‪ ،‬م�ستخدم ًا‬ ‫و�سائل وم��واد غري تقليدية‬ ‫م �ث��ل ال �� �ش �م��وع ومعجون‬ ‫الأ��س�ن��ان‪ .‬وك��ان ويبورن‬ ‫ق� ��د ظ� �ه ��ر يف ب��رن��ام��ج‬ ‫املواهب الربيطانية يف‬ ‫ع ��ام ‪ ،2011‬وو�صل‬ ‫�إىل ال� � � ��دور ن�صف‬ ‫ال� �ن� �ه ��ائ ��ي‪ ،‬بح�سب‬ ‫م��ا ورد يف �صحيفة‬ ‫ديلي ميل الربيطانية‪.‬‬


‫الأربعاء املوافق ‪ 7‬من �آذار ‪ 2018‬العدد ‪ 3994‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬ ‫‪Wednesday ,7 March. 2018 No. 3994 Year 15‬‬

‫�أغرب املعتقدات حول الن�ساء يف القرون القدمية‬ ‫كانَ النا�س ي�ؤمنون بالكثري من الأ�شياء التي تبدو‬ ‫الآن غريبة متاما لنا‪ ،‬وذلك بف�ضل العلم احلديث‪،‬‬ ‫فمعظم النا�س اليوم �سوف ي�سخرون من �شخ�ص‬ ‫يقول الأر�ض م�سطحة �أو �أن كل �شيء يف الكون‬ ‫يدور حولها‪ ،‬على الرغم من �أن هذا ما �آمن به‬ ‫معظم النا�س قبل ب�ضعة قرون م�ضت‪ ،‬ومع ذلك‬ ‫ف�إن بع�ض من �أغرب هذه املعتقدات تدور حول‬ ‫الن�ساء و�أج�سادهن‪ ،‬والعديد من هذه املعتقدات‬ ‫نابعة من اخلرافات‪ ،‬ويف حني �أن العلم ال يزال مل‬ ‫يثبت كل �أ�سرار الكون بعد‪� ،‬إال �أنه بالت�أكيد ك�شف‬ ‫كل هذه النظريات قدمية الطراز حول الن�ساء‪.‬‬ ‫ون�ستعر�ض اليوم �أغرب املعتقدات حول الن�ساء‬ ‫يف القرون القدمية‪:‬‬ ‫املر�أة احلائ�ض ميكن �أن تقتل �أ�سراب النحل‬

‫امل�ؤلف الروماين القدمي والفيل�سوف بليني‬ ‫الأكرب جمع مو�سوعة بعنوان التاريخ الطبيعي‪،‬‬ ‫قام فيها بتكري�س ق�سم ملختلف القوى‪� ،‬أو�ضح فيها‬ ‫�أن الن�ساء متتلك قوة �أثناء فرتة احلي�ض‪ ،‬حيث‬ ‫كان يعتقد بليني �أن املر�أة يف فرتة حي�ضها متتلك‬ ‫قوة ال ي�ستهان بها‪ ،‬وت�شمل الآثار اجلانبية لفرتة‬ ‫احلي�ض عند املر�أة تدمري النباتات التي متر عليها‬ ‫يف طريقها‪ ،‬وتعتيم �سطوع املرايا‪ ،‬ودفع الكالب‬ ‫�إىل اجلنون‪ ،‬وقتل �أ�سراب النحل‪ ،‬كما ذكر �أي�ضا‬ ‫يف كتابه �أن يف فرتة حي�ض املر�أة احلديد �سوف‬ ‫ال�صد�أ‪ ،‬العاج �سوف يفقد لونه‪ ،‬و�شفرات ال�صلب‬ ‫�ستكون حادة‪ ،‬و�إذا تعر�ض دم الطمث للمر�أة على‬ ‫نحو ما للربق خالل عا�صفة رعدية‪ ،‬ف�إنه �سيقوم‬ ‫بدفع العا�صفة بعيدا عن املر�أة‪.‬‬

‫والفيل�سوف اليوناين القدمي �أر�سطو له‬ ‫اعتقادات غريبة حول الن�ساء‪ ،‬فبالن�سبة لرجل‬ ‫ينظر �إليه كعامل‪ ،‬كان لدى �أر�سطو بع�ض الآراء‬ ‫غري العلمية حول املر�أة‪ ،‬حيث كان �أر�سطو يعتقد‬ ‫�أن املر�أة ن�سخة غري كاملة مثل الرجل‪ ،‬و�أن‬ ‫لديها عدد �أ�سنان �أقل من �أ�سنان الذكور‪ ،‬ووفقا‬ ‫لت�سل�سل �أر�سطو االجتماعي‪ ،‬فقد كانت الن�ساء‬ ‫عنده يف مرتبة �أعلى من العبيد‪ ،‬ولكن �أقل من‬ ‫الرجال‪ ،‬ويف ال�سيا�سة قال الفيل�سوف �أر�سطو‬ ‫�أن الرجال متفوقون لأنهم ميتلكون الف�ضيلة‬ ‫الفكرية واالكتمال‪ ،‬والن�ساء وفقا لأر�سطو كان‬ ‫الهدف من وجودهن هو خدمة الرجال لأنهم �أقل‬ ‫ج�سديا وفكريا منهم‪.‬‬ ‫رحم الن�ساء يتجول يف �أج�سادهن‬

‫املر�أة لديها �أ�سنان �أقل من الرجل‬ ‫اعتقاد خرايف �آخر يف اليونانية القدمية‪� ،‬صادر‬ ‫مل يكن فقط الرومان القدماء الذين �آمنوا من الطبيب �أبقراط الذي قام بتحديد ا�ضطراب‬ ‫بوجهات نظر غريبة عن الن�ساء‪ ،‬بل كان العامل اله�سترييا‪ ،‬فم�صطلح ”اله�سترييا” لديه كان‬

‫قد ينغم�سون يف دوافعهم ورغباتهم اجلن�سية‪،‬‬ ‫ف�إن هذه الرغبات لدى الن�ساء تعترب من الدرجة‬ ‫املنخف�ضة‪ ،‬فاجلن�س ي�شكل عبئا على املر�أة �أن‬ ‫تتحمله‪ ،‬وال ت�ستمتع به‪ ،‬وقد كان هناك حكاية‬ ‫�شعبية (على الرغم من كونها خيالية) حتكي �أن‬ ‫امللكة فيكتوريا قدمت امل�شورة لواحدة من بناتها‬ ‫يف ليلة زفافها‪ ،‬ب�أنها يجب �أن تقوم بـ”اال�ستلقاء‬ ‫والتفكري يف �إجنلرتا”‪ .‬وقد مت قمع النب�ضات‬ ‫اجلن�سية بحيث ذهبت الن�ساء �إىل الطبيب ليتم‬ ‫تخل�صهن من ا�ضطراب اله�سترييا‪ ،‬والذي �شملت‬ ‫�أعرا�ضه الأوهام املثرية‪ ،‬والتهيج‪ ،‬والرطوبة‬ ‫بني ال�ساقني‪ ،‬ومل يعرتف �أحدا ب�أن املر�أة لديها‬ ‫احتياجات جن�سية‪ ،‬و�أن الأطباء وقتها مل يقدموا‬ ‫العالج الطبي‪ ،‬و�أن هذا الفكر كان جمرد خرافة‬ ‫عبارة عن ا�ضطراب يحدث للمر�أة يتمثل يف كل ووهم‪.‬‬ ‫ر�ؤية الأ�شياء القبيحة �أثناء احلمل �سوف جتعل‬ ‫�شيء يذهب ال�صحة العقلية �أو البدنية لها والذي‬ ‫الأطفال قبيحة‬ ‫ي�سببه جتول الرحم لديها‪ ،‬حيث �أنه لقرون‬ ‫م�ضت‪ ،‬كان النا�س يعتقدون �أن رحم املر�أة يف القرن الثامن ع�شر‪ ،‬اعتقد كثري من النا�س‬ ‫يتجول يف جميع �أنحاء ج�سمها مثل الطفيليات �أن الأ�شياء التي ت�ؤمن بها املر�أة ميكن �أن ت�ؤثر‬ ‫احلية‪ ،‬وقد ا�ستخدم �أر�سطو ت�شخي�ص اله�سترييا على طفلها‪ ،‬ففي كتاب خيال احلامل وحقوق‬ ‫لزيادة ت�شويه �سمعة املر�أة‪ ،‬وقال يوناين �آخر اجلنني و�أج�ساد الن�ساء‪ ،‬الذي كان عبارة عن‬ ‫قدمي‪ ،‬وهو �أريتايو�س من كابادوكيا �أن الرحم حتقيق تاريخي‪ ،‬كتبت جوليا �إب�شتني �أن هناك‬ ‫ي�شبه �إىل حد بعيد ”حيوان” و�أنه يتحرك داخل نقا�شا حول ما �إذا كان الن�شاط اخليايل يف عقول‬ ‫اجل�سد‪ ،‬وحتى بعد �أن فهم النا�س املزيد عن ج�سم الن�ساء احلوامل ميكن �أن يف�سر عالمات الوالدة‬ ‫الإن�سان ووظائفه‪ ،‬ا�ستمر هذا االعتقاد حول وت�شوهات الوالدة‪ ،‬ور�أى كثري من النا�س �أن‬ ‫املر�أة ميكن �أن ت�ؤثر ب�شكل مبا�شر على مظهر‬ ‫ت�شخي�ص اله�سترييا‪.‬‬ ‫الن�ساء ال متتلك رغبات جن�سية‬ ‫طفلها و�أن النظر �إىل �أ�شياء غري جذابة ميكن �أن‬ ‫ا�ستمرت فكرة اله�سترييا خالل الع�صر ي�ؤدي �إىل والدة طفل قبيح‪ ،‬و�أو�صى الكتاب على‬ ‫الفيكتوري‪ ،‬وكان اجلن�س خالل هذا الوقت نطاق وا�سع ب�أن تتجنب الن�ساء الأمور القبيحة‬ ‫مو�ضوعا حمرما‪ ،‬وكان االعتقاد �أنه لي�س خ�شية �أن ي�شوهن طفلهم النامي الذي يتكون‬ ‫�سوى عملية ميكانيكية‪ ،‬ويف حني �أن الرجال داخلهن‪.‬‬

‫اكت�شاف قرب لزعيم ياباين عمره ‪ 1500‬عام‬ ‫َ‬ ‫اكت�شف علماء الآثار قربا يعود‬ ‫تاريخه �إىل ‪ 1500‬عام‪ ،‬يحتوي‬ ‫على رفات ب�شرية ودروع لزعيم‬ ‫ياباين يف حالة جيدة‪ .‬وبح�سب‬ ‫�صحيفة "ديلي ميل" الربيطانية‪،‬‬ ‫مت العثور على القرب يف مدينة‬ ‫"�شيبو�شي" يف ثالث اكرب جزيرة‬ ‫يف اليابان "كيو�شو" بينما‬ ‫كان العمال ميهدون طريقا على‬ ‫طول املزرعة‪ .‬قالت ال�صحيفة �أن‬ ‫القرب يحتوي على �أكرث من ‪20‬‬ ‫قطعة اثارية مبا يف ذلك ر�أ�س‬ ‫ال�سهم والرمح والف�أ�س احلديد‬ ‫وال�سيف وكويرا�س‪ ،‬والتي من‬ ‫املرجح �أن تعطى للزعيم كهدية‬ ‫من البالط الإمرباطوري ياماتو‪.‬‬

‫�أو�ضح العلماء �أنهم عرثوا على‬ ‫على بقايا الهيكل العظمي يف‬ ‫تابوت حجري‪ ،‬لرجل بطول ‪5‬‬ ‫اقدام‪ ،‬ومت احلفاظ على دعوى‬ ‫درع احلديد املكت�شفة يف القرب‪،‬‬ ‫ودعا تانكو‪ ،‬يف حالة البكر ب�شكل‬

‫مده�ش‪ .‬ذكرت �صحيفة “ا�ساهي‬ ‫�شيمبون” اليابانية �أن القرب يعد‬ ‫واحدا من اكرب املقابر يف اجلزء‬ ‫ال�شرقي من منطقة كاجو�شيما‬ ‫على الطرف اجلنوبي من جزيرة‬ ‫كيو�شو‪.‬‬

‫�أحداث مرعبة يف الطريق عام ‪2051‬‬

‫ذهب علماء مناخ �إىل �أن التغريات املناخية �ستت�سبب يف فو�ضى لأوروبا عام ‪ 2051‬وذلك‬ ‫َ‬ ‫وفقا لدرا�سة جديدة لبحث الظواهر املتطرفة �أجراها جمموعة من الباحثني بجامعة نيوكا�سل‬ ‫الربيطانية‪ .‬واعتمد الباحثون على النماذج املناخية املتاحة لتحليل التغريات املحتملة يف‬ ‫موجات احلر واجلفاف والفي�ضانات يف جميع املدن الأوروبية‪ .‬ومن املتوقع �أن تتزايد موجات‬ ‫احلر يف جميع املدن التي �شملتها الدرا�سة والتي يبلغ عددها ‪ 571‬مدينة‪ ،‬ف�ضال عن التوقعات‬ ‫بزيادة ظروف اجلفاف خ�صو�صا يف جنوب �أوروبا‪ .‬ومن املتوقع �أي�ضا تزايد في�ضانات الأنهار‬ ‫خا�صة يف مدن �شمال غرب �أوروبا مثل لندن‪ .‬وو�ضع الفريق �سيناريوهات التغريات املناخية‬ ‫على فر�ضية زيادة درجة احلرارة مبقدار ‪� 2.5‬إىل ‪ 4.8‬درجة مئوية بح�سب النموذج‪ ..‬وتوقع‬ ‫الباحثون �أن تواجه نحو ‪ %85‬من مدن اململكة املتحدة في�ضانات‪� ،‬أما يف باري�س فمتوقع �أن يرتفع‬ ‫من�سوب نهر ال�سني ‪ 3.96‬مرت عن الطبيعي مما ينذر بكارثة‪.‬‬

‫صورة من األرشيف‬

‫• اجلواب‪1884 :‬‬ ‫• اجلواب‪ :‬بنز‬ ‫• اجلواب‪� :‬أكتوبر ‪1988‬‬

‫حل األلغاز‬

‫الأب�������راج‬ ‫الحمل | ‪| 4/20 - 3 /20‬‬ ‫مهني ًا‪ :‬العم ُل دوّ امة ال تنتهي‪ ،‬حاول �أال ت�أخذك �إىل قاع امل�شاكل النف�سية‬ ‫والتوت���ر وعال���ج م�شاكل���ك املهني���ة بحكم���ة‪ .‬عاطفي��� ًا‪ :‬ا�ستم���رار العالقة‬ ‫العاطفي���ة من طرف واح���د �سيجعلك تن���دم‪ ،‬الوقت منا�س���ب للتعبري عن‬ ‫م�شاعرك‪.‬‬ ‫الثور | ‪| 5/21 - 4 /21‬‬ ‫مهني��� ًا‪� :‬إنَ عمل���ك هو م�صدر رزقك وال بديل عن���ه �أقله يف املدى املنظور‪،‬‬ ‫فانتب���ه وال تتخ���ذ ق���رار ًا مت�سرع ًا برتك���ه‪ .‬عاطفي��� ًا‪ :‬ال تقدّم عل���ى �أعمال‬ ‫را�ض عمّا قدمت���ه حتى اليوم ول�ست‬ ‫ع�شوائي���ة للفت نظ���ر ال�شريك‪ ،‬فهو ٍ‬ ‫م�ضطر ًا �إىل بذل املزيد‪.‬‬ ‫الجوزاء | ‪| 6/21 - 5 /22‬‬ ‫مهني ًا‪َ :‬تفر�ض �شروطك اجلديدة يف العمل‪ ،‬وهذا ي�ساعدك على حت�سني‬ ‫ظروف���ك املادية واملعنوية على ح��� ّد �سواء‪ .‬عاطفي��� ًا‪ :‬ال تعاتب ال�شريك‬ ‫با�ستم���رار‪ ،‬لأن ذلك �سيزعجه على املدى الطوي���ل و�سي�ؤدي اىل نتائج‬ ‫غري مر�ضية‪.‬‬ ‫السرطان | ‪| 7/22 - 6/22‬‬ ‫ً‬ ‫مهني��� ًا‪ :‬الأخط���ا ُء ال�صغ�ي�رة غالب ًا م���ا تكون م�ؤ�ش���را لبع����ض الت�سرع‪،‬‬ ‫فح���اول معاجل���ة الو�ضع �سريع ًا حتى ال تتفاقم الأم���ور‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬غرية‬ ‫ال�شري���ك مربّرة وال �سيما �أنك تبال���غ �أحيان ًا يف رد فعلك جتاه الإطراء‪،‬‬ ‫الذي تتلقاه يومي ًا‪.‬‬ ‫األسد | ‪| 8/22 - 7/23‬‬ ‫مهني ًا‪ :‬كنْ �أكرث تعق ًال مع الزمالء‪� ،‬أية خطوة ناق�صة ت�ؤدي �إىل عواقب‬ ‫ق���د ال حتتملها‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬العربة الأ�سا�سي���ة يف العالقة بال�شريك تتمثل‬ ‫بعامل الثقة الذي يجمع بينكما‪ ،‬وكل ما عدا ذلك يبقى تفا�صيل‪.‬‬ ‫العذراء | ‪| 9/22 - 8/23‬‬ ‫مهني��� ًا‪ :‬انفراج���اتٌ مالية غ�ي�ر متوقعة‪ ،‬وه���ذا ما يدفع���ك �إىل مزيد من‬ ‫امل�ب�رر‪ ،‬فانتبه وا�ستفد من درو�س املا�ض���ي‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬ردم‬ ‫التبذي���ر غري ّ‬ ‫اله���وة مع ال�شري���ك يقابل���ه اجلميع بارتي���اح كبري‪ ،‬وتكون ل���ه �أ�صداء‬ ‫�إيجابية على العالقة بينكما‪.‬‬ ‫الميزان | ‪| 10/22 - 9/23‬‬ ‫مهني��� ًا‪ :‬ال َتت�سرع لتحقق الأهداف التي ت�سع���ى �إليها‪ ،‬فالت�سرع ي�سبب‬ ‫املتاع���ب غري املتوقعة‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬خفف من حدة ق�ساوتك يف تعاطيك مع‬ ‫ال�شريك‪ ،‬لأن ذلك قد يولد نفور ًا بينكما‪.‬‬ ‫العقرب | ‪| 11/22 - 10/23‬‬ ‫مهني��� ًا‪ :‬تط���وراتٌ �إيجابي���ة مهني��� ًا‪ ،‬وا�ستي�ضاح الأم���ور �ضرور جلالء‬ ‫ال�صورة �أكرث‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬ال�شريك لن يعيق م�شاريعك البعيدة عن احلب‪،‬‬ ‫وهو �أكرث من يعلم مبا تخطط له للم�ستقبل‪.‬‬ ‫القوس | ‪| 12/22 - 11/23‬‬ ‫مهني��� ًا‪ :‬ال َت�ست�سل���م ملج���رد �سماع���ك انتق���ادات تط���ول طريق���ة عمل���ك‪،‬‬ ‫فال�شجرة املثمرة وحدها تبقى الهدف‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬ال حتمّل ال�شريك هموم‬ ‫م�شاغلك املهنية‪ ،‬فهو غري م�س�ؤول عن �أمور ال �صلة له بها‪.‬‬ ‫الجدي | ‪| 1/19 - 12/23‬‬ ‫مهني��� ًا‪ :‬العم ُل حت���ت ال�ضغط قد يوقعك يف بع����ض الأخطاء‪ ،‬فكن حذر ًا‬ ‫لتتج���اوز هذه املرحلة‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬البح���ث يف دفاتر املا�ضي قد ي�سبب لك‬ ‫امل�شاكل‪ ،‬فال ترتك نف�سك �أ�سري ًا له‪.‬‬ ‫| ‪| 2/18 - 1/20‬‬ ‫الدلو‬ ‫مهني��� ًا‪ :‬التح ُ‬ ‫���رك ال�سري���ع يو ّفر علي���ك املطبّات ويخل�صك م���ن العوائق‬ ‫وي�ساع���دك على تعزيز موقعك‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬ي�شكل فينو�س مربع ًا دقيق ًا مع‬ ‫مار�س وي�ضعك يف حال كنت تعي�ش مع �شريك يف موقع �صعب وي�ضع‬ ‫عالقتك به على املحك‪.‬‬ ‫الحوت | ‪| 3/19 - 2/19‬‬ ‫َ‬ ‫جمالك احل�سا�س ي�س ّلط ال�ضوء على �شخ�صيتك ويبقيك عر�ضة‬ ‫مهني��� ًا‪:‬‬ ‫حل�سد الآخرين وحماولة النيل منك‪ ،‬فكن حذر ًا‪ .‬عاطفي ًا‪� :‬إذا طلب منك‬ ‫ال�شريك م�شاركته يف حل بع�ض امل�شاكل‪ ،‬ال ترتدد يف ذلك‪.‬‬

‫ﺍﻟ�ﺸﻴﺦ (ﺭﺍﻳﺢ ﺍﻟﻌﻄﻴﺔ) �ﺷﻴﺦ ﻗﺒﻴﻠﺔ ﺁ�ﻝ ﺣﻤﻴﺪ‪ ..‬ﺍﻟﺬﻱ �ﺷﻐﻞمنا�صب يف عدة وزارات مع البا�شا نوري ال�سعيد‬

‫• يف �أي عام مت حتديد خط جرينت�ش ؟‬ ‫• من خمرتع ال�سيارة ؟‬ ‫• متى �أعيد افتتاح دار الأوبرا امل�صرية ؟‬

‫ألغاز‪...‬‬

‫من أقوال المشاهير‬

‫ما �أ�سمج النا�س الذين يوزعون �أحزانهم‪.‬‬

‫احلل ا�سفل ال�صفحة‬

‫هل تعلم‬ ‫• �أن ال�شهب (النيازك) لي�ست بنجوم‪،‬‬ ‫�إنها �أج�سام حترتق لدى دخولها‬ ‫املجال الأر�ضي‪.‬‬ ‫• �أن ال�ساعة يخف وزنها عندما ينحل‬ ‫زنربكها‪.‬‬ ‫• �أن الطبا�شري التي ت�ستخدم يف‬ ‫الكتابة على ال�سبورات ت�ستخدم من‬ ‫اجل�ص الفرن�سي‪.‬‬

‫قالوا في المرأة‬

‫• �ست البيت‪ ..‬ع�صفور نادر‪ ،‬تفرت�ض له ع�صفور �أندر‪ ،‬رجل البيت‪.‬‬ ‫• �شهر الع�سل‪ ..‬هو الوقت الذي ت�صدق فيه املر�أة �أن زوجها يعني ما‬ ‫يقول‪.‬‬ ‫• عمر املر�أة عملية ح�سابية‪ ..‬يكون فيها الطرح �أكرث من اجلمع‪.‬‬

‫‪11‬‬

‫كلمات متقاطعة‬

‫‪ -1849‬حل الربملان النم�ساوي‪.‬‬ ‫‪ -1862‬احلرب الأهلية الأمريكية‪ ..‬جي�ش االحتاد يهزم جي�ش‬ ‫الكونفدراليني يف موقعة بيا ريدج يف �أركن�سا�س‪.‬‬ ‫‪� -1876‬ألك�سندر جراهام بيل يح�صل على براءة اخرتاع الهاتف‪.‬‬ ‫‪� -1886‬إن�شاء مدينة البريا يف والية الأمازون بالربازيل لت�صبح‬ ‫اليوم مقاطعة البريا‪.‬‬ ‫‪ -1942‬القوات الربيطانية حتتل �إثيوبيا وذلك �أثناء احلرب العاملية‬ ‫الثانية‪.‬‬ ‫‪ -1945‬قوات التحالف تعرب نهر الراين والقوات الأمريكية تدخل‬ ‫�أملانيا وذلك يف احلرب العاملية الثانية‪.‬‬ ‫‪ -1962‬بدء �أول جل�سة من جل�سات مفاو�ضات �إيفيان التي �أدت �إىل‬ ‫ا�ستقالل اجلزائر‪.‬‬ ‫‪ -1996‬انتخاب �أول برملان فل�سطيني على �أرا�ضي ال�ضفة الغربية‬ ‫وقطاع غزة‪.‬‬ ‫‪ -2007‬جمل�س العموم الربيطاين ي�صوت على املوافقة على �أن يكون‬ ‫جمل�س اللوردات باالنتخاب ‪ 100‬باملئة‪.‬‬ ‫‪ -2009‬ت�صميم التل�سكوب الف�ضائي كبلر من �أجل ا�ستك�شاف كوكب‬ ‫�أر�ضي �آخر ي�ستطيع الب�شر العي�ش فيه‪.‬‬ ‫مواليد‬ ‫‪ -1857‬يوليو�س فاغرن فون يورغ‪ ..‬طبيب من�ساوي حا�صل على‬ ‫جائزة نوبل يف الطب عام ‪.1927‬‬ ‫وفيات‬ ‫‪� -1932‬أري�ستيد بريان رئي�س وزراء فرن�سا احلا�صل على جائزة نوبل‬ ‫لل�سالم عام ‪.1926‬‬

‫| قوس قزح |‬

‫غادة ال�سمان‬ ‫احلب والت�ضحية والأمل �سمة من �سمات الن�ساء‪.‬‬

‫حكم ‪...‬‬

‫• اجلمال يروق العينني‪ ،‬والرقة ت�سحر النف�س‪.‬‬ ‫• قد يفتقر اجلمال �إىل الف�ضيلة‪� ،‬أما الف�ضيلة فال تفتقر �إىل جمال �أبدا‪ً.‬‬ ‫• اجلمال بال طيبة ال ي�ساوي �شيئ ًا‪.‬‬ ‫• اجلمال طغيان ق�صري العمر‪ .‬نف�س جميلة يف ج�سد جميل هو املثل الأعلى‬ ‫للجمال‪.‬‬

‫�أونوريه دي بلزاك‬

‫‪ ‬أفقي‬

‫‪ -1‬الأمريكي الذي ابتدع الكلمات املتقاطعة ‪ -‬هدم‬ ‫‪ -2‬نزاالت ومواقع ‪ -‬مت�شابهان‬ ‫‪ -3‬حب ‪ -‬عا�صمة جمهورية ايرلندا‬ ‫‪ -4‬نواعري ‪ -‬ا�سم علم م�ؤنث مبعنى نظر بحب و�شغف‪.‬‬ ‫‪ -5‬اله ‪ -‬يرتاجع يف �أدائه �أو يف طموحه‪.‬‬ ‫‪ -6‬اال�سم القدمي ملاليزيا‬ ‫‪ -7‬ت�سبب يف تعطيل العمل عن اال�ستمرار ‪ -‬مهند�س �أملاين ا�شرتك يف �صنع �سيارة‬ ‫مر�سيد�س‬ ‫‪ -8‬وحدة قيا�س متناهية ال�صغر تعادل جزء من املليون من املليمت‬ ‫‪� -9‬أغنية لعبد احلليم حافظ‬ ‫‪� -10‬شاعر جاهلي من �أ�صحاب املعلقات‪.‬‬ ‫‪ ‬عمودي‬

‫‪ -1‬ذرة من املادة م�شحونة ب�شحنة �سالبة �أو موجبة ‪ -‬نبات عطري ي�ستخدم مع ال�شاي‬ ‫‪ -2‬بيوت ‪ -‬حايل‬ ‫‪ -3‬حرف عطف ‪ -‬احد الوالدين ‪ -‬دعاء �أثناء ال�صالة‪.‬‬ ‫‪ -4‬نزيف الأنف ‪� -‬شاعر فرن�سي معا�صر متيز �شعره بالتعقيد (بول ‪.)....‬‬ ‫‪ -5‬ن�صف واحد ‪ -‬ينق�ص ‪ -‬رمز الكربيت يف الكيمياء‬ ‫‪� -6‬سقيا الزرع (معكو�سة) ‪ -‬انتفاء ال�شيء ونفاده (معكو�سة)‪.‬‬ ‫‪ -7‬حالة نف�سية فيها من احلزن وال�ضغط والغ�ضب الكثري ‪ -‬ي�صبح طريا‪.‬‬ ‫‪� -8‬سل�سلة من الأحداث للرتفيه �أو ك�أوامر للكمبيوتر‬ ‫‪� -9‬أديبة �أمريكية كانت م�صابة بالعمى وال�صمم والبكم‬ ‫‪ -10‬حيوان زاحف �ضخم منقر�ض ‪ -‬حاجز مائي‪.‬‬


‫‪10‬‬

‫الأربعاء املوافق ‪ 7‬من �آذار ‪ 2018‬العدد ‪ 3994‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬

‫ثقافية‬

‫‪Wednesday ,7 March. 2018 No. 3994 Year 15‬‬

‫دائرة الفنون العامة ت�ستذكر الفنان �شاكر ح�سن �آل �سعيد‬ ‫وسام قصي‬ ‫تصوير‪ /‬أدهم يوسف‬

‫تَقدير ًا واحتفا ًء وا�ستذكار ًا للفنان املجدد‬ ‫الكبري �شاكر ح�سن ال �سعيد‪ ،‬نظمت دائرة‬ ‫الفنون العامة يف وزارة الثقافة وال�سياحة‬ ‫واالثار فعالية ت�ضمنت ن�شاطات متعددة‬ ‫م��ن��ه��ا‪ :‬اف��ت��ت��اح م��ع��ر���ض ���ض��م ‪ 23‬عم ًال‬ ‫متحفي ًا متثل ما تبقى من اعمال الفنان‬ ‫الكبري الراحل‪ ،‬يف القاعة الفنية الكربى‬ ‫ل��ل��دائ��رة‪ ،‬ون����دوة ج���رى فيها ا�ستذكار‬ ‫م�����س�يرة ال��ف��ن��ان ال��راح��ل اداره����ا الناقد‬ ‫وال��ف��ن��ان قا�سم ال��ع��زاوي‪ ،‬و���ش��ارك فيها‬ ‫كل من‪ :‬الدكتور �شفيق املهدي مدير عام‬ ‫الدائرة‪ ،‬الباحث والناقد والكاتب الكبري‬ ‫با�سم عبد احلميد حمودي‪ ،‬واالكادميي‬ ‫الدكتور عمر املطلبي‪ ،‬والدكتور احمد‬ ‫غ�سان ال �سعيد حفيد الفنان الراحل‪،‬‬ ‫وال��ك��ات��ب وال��ف��ن��ان ع��ل��ي ال��دل��ي��م��ي مدير‬ ‫املتحف الوطني للفن احلديث‪ ،‬كما �شهدت‬ ‫الفعالية توقيع كتاب للكاتب والفنان علي‬ ‫ابراهيم الدليمي يتناول م�سرية الفنان‬ ‫ال��راح��ل بعنوان (�شاكر ح�سن ال �سعيد‬ ‫وخطابه اجلمايل يف الفن الت�شكيلي)‪.‬‬ ‫الفنان والناقد الت�شكيلي الراحل �شاكر‬ ‫ح�����س��ن ال ���س��ع��ي��د‪ ،‬رق����م م��ه��م ومتميز‬ ‫بح�ضوره‪ ..‬ال ميكن جتاوزه ابد ًا ونحن‬ ‫ن��ت��ح��دث ع��ن احل��رك��ة الفنية والثقافية‬ ‫امل��ع��ا���ص��رة يف داخ���ل ال��ع��راق وخارجه‪،‬‬ ‫لأنه �أول من ا�س�س وو�ضع اللبنة االوىل‬ ‫يف �صرح النجاح الكبري الذي نحن عليه‬ ‫االن يف م�سريتنا الت�شكيلية املتفاعلة‬ ‫عاملي ًا‪ ،‬هذا ما �أكده الدكتور �شفيق املهدي‬ ‫يف حديثه‪ .‬و�أ�ضاف املهدي‪� :‬شاكر ح�سن‬ ‫من �أك�ثر الفنانني ت�أثري ًا يف تاريخ الفن‬ ‫الت�شكيلي‪ ،‬ه��ذا ال��رج��ل يجمع ب�ين قوة‬ ‫عمل اللوحة والتنظري وت�أ�سي�س اجتاه‬ ‫نظرية البعد الواحد‪ ،‬االن نحتفي با�سم‬ ‫خ��ال��د يف احل��رك��ة الت�شكيلية العراقية‪.‬‬ ‫وتابع املهدي‪ :‬هذا الرجل م�صفى‪ ،‬يحيى‬ ‫يف ال�سماء بقيمه ومثله‪ ،‬الزال ت�أثريه‬ ‫وا�ضح ًا يف الفن الت�شكيلي العراقي‪.‬‬ ‫�شاكر ح�سن هو الأ�سا�س‬ ‫ب���دوره ق��ال ال��ك��ات��ب وال��ن��اق��د با�سم عبد‬ ‫احلميد حمودي‪ :‬ح�ضرنا اليوم احتفا ًال‬ ‫متح�ضر ًا لفنان كبري‪ ،‬وم�ؤ�س�س اجتاه‬ ‫يف �صناعة و�صياغة اللوحة‪ ،‬فهو من �أكرث‬ ‫الفنانني ت�أثريا يف تاريخ الفن الت�شكيلي‬ ‫ال��ع��راق��ي‪ ،‬يحمل موهبة ك��ب�يرة وميثل‬ ‫ظاهرة‪ ،‬نالحظ الروحية العظيمة التي‬

‫ملـــاذا‬

‫رامي علي‬

‫ملاذا قلت ب�أنك لن ترجعي‬ ‫و�أوقدت النار بني �أ�ضلعي‬ ‫والقلب يناديك حبيبتي‬ ‫تركته يبكي بني �أذرعي‬ ‫يبكي عليك كالطفل ال�ضائع‬ ‫ي�شرح لك احلال ان �أمعنته‬ ‫هذا حايل فا�سمعي‬ ‫اخرتتك حبيبتي وفرحي‬ ‫فال تكوين وجعي‬ ‫يل من االمل ما يكفيني‬ ‫حماط به من جهاتي االربع‬ ‫ان كان تعذيب قلبي موهبتك‬ ‫�أرجوك ال تبدعي‬ ‫ف�أنا يف جراحي �أ�سكت‬ ‫واجلراح ت�سكت يف قلبي امللوع‬ ‫�أحبك بجمر الفراق‬ ‫ال �أبالغ وال �أدعي‬ ‫احبك بحجم العذاب‬ ‫وان مل تقتنعي‬ ‫ملاذا قلت بانك لن ترجعي‬ ‫و�أوقدت النار بني �أ�ضلعي‬

‫الإن�سانية التي �أ�ؤكّ���د عليها‪ ..‬فقد كنت‬ ‫����و م���ن الوعي‬ ‫غ���ارق��� ًا �إىل �أذين يف ج ًّ‬ ‫االجتماعي واحلما�س للتعبري الذاتي‪،‬‬ ‫بعد �أنهائي لدرا�ستي للعلوم االجتماعية‬ ‫يف دار املعلمني العالية ‪ ،1948‬و�صداقتي‬ ‫ب��ج��واد �سليم وت��ل��م��ذت��ي ال��ف��ن��ي��ة عليه‪،‬‬ ‫وح���رب فل�سطني ع��ام ‪ ،1948‬ول��ق��د كنا‬ ‫م���ؤم��ن�ين ب���أه��م��ي��ة (ال��ب��ن��ي��ة) الأ�سلوب ّية‬ ‫والر�ؤيوية جلماعتنا ومبا ن�ستطيع �أن‬ ‫نقدمه جل��م��ه��ورن��ا»‪ .‬وي�ستطرد الكاتب‬ ‫يف حديثه اىل ان‪� :‬آل �سعيد‪ ،‬مل يكن يف‬ ‫يوم ما‪ ..‬منظر ًا لتجربته الفنية والأدبية‬ ‫يف طروحاته الفكرية فح�سب‪ ،‬ب��ل كان‬ ‫�أ���س��ت��اذ ًا ومعلم ًا �صريح ًا و�صحيح ًا يف‬ ‫ر�سالته الإب��داع��ي��ة‪ ،‬فقد ع ّلمنا �أن نقر�أ‬ ‫(الن�صو�ص) النقدية والأدبية كافة‪ ،‬بكل‬ ‫جوارحنا وعواطفنا وبهاج�س �إن�ساين‪..‬‬ ‫وه��دوء‪ ،‬ولي�س كـ (ق��راءة خرب) �صحفي‬ ‫عابر و�سريع‪ ..‬ثم ُين�سى �سريع ًا ويذهب‬ ‫�سدى»‪.‬‬

‫حتيط بلوحاته‪ ،‬ولي�ست نظرية البعد‬ ‫الواحد هي اال�سا�س بل �شاكر ح�سن ال‬ ‫�سعيد هو اال�سا�س‪ .‬جتربة �شاكر ح�سن‬ ‫ال �سعيد تعد احد ركائز الفن الت�شكيلي‬ ‫احل��دي��ث‪ ،‬كما ان ل��ه ال��ري��ادة يف الكتابة‬ ‫وف��ق ا�س�س و�سياقات‪ ،‬فالفنان الراحل‬ ‫بنظرية البعد الواحد كان يدعو اىل النظر‬ ‫للفن بتجرد بعيدا عن كل امل�سميات‪ ،‬هذا‬ ‫ما �أكده الأكادميي الدكتور عمر املطلبي‪.‬‬ ‫و�أ���ض��اف‪ :‬الفنان ال��راح��ل اعطى ا�شارة‬ ‫ل�لاح��ق�ين ل�لان��ت��ق��ال ن��ح��و ال�ل�ا م�شخ�ص‬ ‫والذي يعني امناطا متعددة من الت�أويل‪،‬‬ ‫وه��ي دع��وة للمجتمع للتوغل يف قراءة‬ ‫الن�صو�ص بتجرد ويعطي ب��ن��ا ًء هائال‬ ‫من الت�أويل‪ ،‬حداثة �شاكر ح�سن ا�سا�س‬ ‫لتكوين ح�ضارة عاملية‪ ،‬وم�س�ؤوليتنا‬ ‫هو الت�آزر من اجل خلق هوية حداثوية‪.‬‬ ‫فيما قال الفنان والناقد قا�سم العزاوي ‪:‬‬ ‫احتفينا بالأم�س بجواد �سليم‪ ،‬واليوم‬ ‫نحتفي ب��ف��ن��ان �أر���س��ى م��ف��ه��وم احلداثة‬ ‫والتجديد يف امل�شهد الت�شكيلي املعا�صر‪،‬‬ ‫ال��روح��ان��ي��ة تتجلى يف �أع��م��ال��ه لإخ���راج‬ ‫ال�لام��رئ��ي��ات فنجد ل��وح��ات��ه اق�ترب��ت من‬ ‫البيا�ض نحو الت�سامي‪ ،‬كان ي�ؤكد دائما‬ ‫ع��ل��ى الأث����ر ل��ك��ي يبتعد ع��ن امل��ح��رم يف‬ ‫الفن الت�شكيلي‪ .‬الدكتور احمد غ�سان ال‬ ‫�سعيد حفيد الفنان ال��راح��ل‪ ،‬ق��دم �شكره‬

‫وامتنانه اىل دائ��رة الفنون العامة واىل‬ ‫القائمني على رع��اي��ة ه��ذه االحتفائية‪،‬‬ ‫وخل�ص منجز الفنان الراحل يف انه اكد‬ ‫واهتم بالإن�سان فهو القيمة اال�سا�سية‬ ‫يف احلياة‪ ،‬كما اهتم بالطبيعة فاعماله‬ ‫امتداد جلماعة بغداد للفن احلديث ولكن‬ ‫امتدت اىل املرئي‪ ،‬وعمل على االهتمام‬ ‫باجلماد‪ ،‬داع��ي�� ًا اىل التوجه نحو حفظ‬ ‫ار�شيف الفنان ال��راح��ل ب�صورة رقمية‬ ‫ف�ضال عن ترجمته‪ .‬وجرى خالل اجلل�سة‬ ‫اال���س��ت��ذك��اري��ة ت��وق��ي��ع اجل���زء الأول من‬ ‫كتاب (�شاكر ح�سن �آل �سعيد ‪ ..‬وخطابه‬ ‫اجل��م��ايل يف ال��ف��ن الت�شكيلي) للكاتب‬ ‫وال��ف��ن��ان علي ال��دل��ي��م��ي‪ ،‬وال��ك��ت��اب ميثل‬ ‫خال�صة جهد الكاتب ال�شخ�صي وبدون‬ ‫�أي دعم ر�سمي �أو جهة �أخرى‪ ،‬وعلى نفقته‬ ‫اخلا�صة‪ .‬بلغت عدد �صفحاته ‪ 404‬معززا‬ ‫مبلحق ملون ما تبقى من لوحاته املتحفية‬ ‫وب��ع�����ض م��ن ل��وح��ات��ه الفنية الآخ����رى‪..‬‬ ‫ف��� ً‬ ‫��ض�لا ع���ن ���ص��ور ���ش��خ�����ص��ي��ة‪ .‬يت�صدى‬ ‫الكتاب لل�سرية ال�شخ�صية للفنان الكبري‬ ‫�شاكر ح�سن ال �سعيد والتعريف مب�سريته‬ ‫الفنية ومعار�ضه ال��ف��ردي��ة وم�شاركاته‬ ‫العديدة داخ��ل العراق وخ��ارج��ه‪ ،‬وكتبه‬ ‫ال����ذي �أ����ص���دره���ا‪ ،‬وج���وائ���زه الكثرية‪.‬‬ ‫ي�ضم الكتاب‪ :‬مو�ضوعات متنوعة كتبها‬ ‫الفنان �آل �سعيد‪ ،‬ما بني النقد واملتابعة‬

‫والدرا�سة والتعقيب والر�أي‪� ..‬إلخ‪ ،‬ف�ض ًال‬ ‫عن جدول ملقاالته املن�شورة الأخرى‪ ،‬لكي‬ ‫ت�سهل للباحث واملهتم الرجوع �إليها عند‬ ‫احلاجة‪ .‬كما ا�شتمل الكتاب مقاالت عن‬ ‫بع�ض جتارب الفنانني العراقيني‪ ،‬وهم‪:‬‬ ‫(ملف) عن النحات جواد �سليم‪� ،‬إ�سماعيل‬ ‫ال�شيخلي‪ ،‬عبد ال��ك��رمي حم��م��ود‪ ،‬احلاج‬ ‫حممد �سليم‪ ،‬زي��د حممد �صالح‪ ،‬حافظ‬ ‫الدروبي‪ ،‬عطا �صربي‪ ،‬مديحة عمر‪ ،‬خالد‬ ‫اجلادر‪ ،‬حياة جميل حافظ‪ ،‬خالد الرحال‪،‬‬ ‫ن��وري ال���راوي‪ ،‬راف��ع النا�صري‪ ،‬حممد‬ ‫مهر الدين‪� ،‬إبراهيم ر�شيد‪ ،‬ر�ؤيا ر�ؤوف‪،‬‬ ‫�إمي���ان عبد ال��ل��ه‪� ،‬سعد ال��ط��ائ��ي‪� ،‬سلمان‬ ‫الب�صري‪� ،‬سامل ال��دب��اغ‪� ،‬سعدي عبا�س‪،‬‬ ‫ع��ام��ر ال��ع��ب��ي��دي‪��� ،‬ص��ادق ك��وي�����ش‪ ،‬عالء‬ ‫ب�شري‪ ،‬علي ط��ال��ب‪ ،‬عبد اجل��ب��ار البناء‪،‬‬ ‫حممد ع���ارف‪ ،‬منعم ف���رات‪ ،‬حممد علي‬ ‫�شاكر‪ ،‬هناء مال الله‪ ،‬وفنانة �أردنية هي‬ ‫(�سهى) �شومان‪ .‬وي�شري الكاتب يف كتابه‬ ‫اىل ان �آل �سعيد ي�سرتجع‪ ،‬بداية انطالقته‬ ‫الأوىل‪« :‬كنت‪ ،‬فيما م�ضى‪� ،‬أر�سم بدافع‬ ‫التعبري عن «الطابع احل�ضاري املحلي»‬ ‫يف الفن وقد جرى ذلك �إىل االهتمام بالفن‬ ‫ال�شعبي وبفنون احل�����ض��ارات العراقية‬ ‫القدمية‪ ،‬كما هو معروف عني يف فرتة‬ ‫اخلم�سينيات وك��ان��ت ل��ر���س��وم��ي قيمة‬ ‫�إن�سانية واجتماعية‪ ،‬ذات �صلة بالأ�شكال‬

‫لغة عالية‬ ‫و�أكد الكاتب‪ ،‬ان الكثري‪ ،‬و(الذين يح�سبون‬ ‫ع��ل��ى امل�شهد ال��ث��ق��ايف «خ�����ص��و���ص�� ًا») قد‬ ‫ح�سب ذلك التوجه (بال�صعوبة والطل�سمة‬ ‫وال��غ��م��و���ض‪� ..‬إل����خ)‪ ،‬ول��ك��ن ل��و تب�صرنا‬ ‫قلي ًال وت�أملنا ملي ًا يف ك��ل م��ا كتبه‪� ،‬آل‬ ‫�سعيد‪ ،‬من مقاالت نقدية وكتابات �أدبية‬ ‫من�شورة وط��روح��ات �أخ��رى يف ندواته‬ ‫وحم��ا���ض��رات��ه‪ ،‬ال�ستنتجنا �إن��ه��ا ترتقي‬ ‫�إىل ع��امل الفكر الإن�����س��اين العميق الذي‬ ‫يرت�سخ بقوة وببقاء �أط���ول‪ ،‬وبالتايل‬ ‫لتنفذ بان�سيابية داخ��ل جوارحنا‪ ،‬وهو‬ ‫امل��ط��ل��وب‪ ..‬فكتاباته لي�ست ع�صية على‬ ‫الفهم‪ ،‬كما يظنها الآخ���رون‪ ،‬نعم ‪ ..‬هي‬ ‫بحاجة �إىل ثقافة عالية و�شاملة‪ ،‬وال ب ّد‬ ‫�أن نتفاعل معها كـ(لغة) وكطرح ملفاهيم‬ ‫ع�صرية وتعبريية من�سجمة مع م�سرية‬ ‫وواق��ع احل��دث الفني والثقايف عموم ًا‪..‬‬ ‫فقد متيزت كتابات الناقد والأدي����ب �آل‬ ‫�سعيد‪ ،‬بلغة عربية �سليمة متقدمة وواعية‬ ‫التناول وبثقافة عالية امل�ستوى‪ ،‬كـ(نحو‬ ‫و ب�ل�اغ���ة‪ )....‬ال��ت��ي اكت�سبتها جمالية‬ ‫يف ال��ت�����ص��وي��ر ال��ت��ع��ب�يري ال���رائ���ع‪� .‬أم���ا‬ ‫بخ�صو�ص �أعماله الفنية يو�ضح الكاتب‪:‬‬ ‫فهي ب�لا �شك‪ ،‬نتاجات ملمو�سة �أرتقت‬ ‫�إىل العاملية‪ ،‬ول��ه��ا جمهورها اخلا�ص‪،‬‬ ‫ف�ض ًال عن ح�ضورها ال�شاخ�ص يف جميع‬ ‫املعار�ض واملحافل الدولية‪ ،‬التي اعرتفت‬ ‫ب�شرعيتها الفنية والفكرية‪ ،‬دون مناف�س‪..‬‬

‫والتي جاءت بالت�أكيد من خالل ب�صريته‬ ‫الفكرية احل��اذق��ة ال��ت��ي مار�سها م��ا بني‬ ‫الر�سم والكتابة والبحث‪ ،‬م�ضيف ًا‪:‬الآن‪..‬‬ ‫ون��ح��ن جنمع بع�ض م��ا كتبه‪ ،‬يف جزء‬ ‫�أول‪ ،‬م��ن كتابنا ه��ذا (���ش��اك��ر ح�سن �آل‬ ‫���س��ع��ي��د‪ ..‬وخ��ط��اب��ه اجل���م���ايل يف الفن‬ ‫الت�شكيلي) لأننا �أو ًال و�أخ�ي�ر ًا هو وفاء‬ ‫و�إح��ي��ا ًء له ولذكره اخلالد‪ ،‬وثم لتوثيق‬ ‫زوايا م�ضيئة ومهمة من ت�أريخ م�سريتنا‬ ‫الت�شكيلية يف العراق وبع�ض من جتارب‬ ‫الفنانني العراقيني‪ ،‬والآراء والتعقيبات‬ ‫التي ر�صدها وقدمها‪� ،‬آل �سعيد‪ ،‬ب�صورة‬ ‫قلمية رائعة يف النقد والتوثيق والإ�شارة‬ ‫والتنويه‪ ..‬للحفاظ عليها من الن�سيان‬ ‫والفقدان‪ ..‬ولنتوا�صل مع ًا لإكمال ر�صد‬ ‫النتاجات اجلديدة يف م�شهدنا الت�شكيلي‬ ‫والثقايف‪ ،‬وهو بالت�أكيد التزام �أخالقي‬ ‫ووطني ال ب ّد احلر�ص عليه بكل الو�سائل‬ ‫املتاحة لدينا‪ ،‬على �أن ال ن��ف��رط يف �أي‬ ‫زاوي����ة ورك���ن وج����دار م��ن ه���ذا ال�صرح‬ ‫ال�شامخ الذي بناه �أوائلنا وروادن��ا ومن‬ ‫جاء بعدهم‪� ..‬إىل ما نحن عليه اليوم من‬ ‫�سمق و مكانة عاملية م�شهودة‪.‬‬ ‫ن�صو�ص ع�صرية‬ ‫وختم حديثه‪ :‬يف اجلزء الأول‪ ،‬تناولت‬ ‫بع�ض م��ن مقاالته التي ت��وزع��ت م��ا بني‬ ‫النقد يف جت���ارب امل��ع��ار���ض ال�شخ�صية‬ ‫واجلماعية واملتابعة والتعقيب والآراء‪..‬‬ ‫وهو مثلما معلوم لدينا‪ ،‬غزير النتاج يف‬ ‫الكتابة الذي بد�أها مع بدايته الفنية ومل‬ ‫يقف حتى وق��ف نب�ض قلبه‪ ،‬ومو�ضوع‬ ‫جمع كل هذا النتاج م�ستحيل‪ ،‬لذا بوبته‬ ‫على ج��زئ�ين‪ ،‬الأول بع�ض م��ن كتاباته‬ ‫بقلمه‪ ،‬فمنها موجودة يف الكتاب ومنها‬ ‫ف��ه��ر���س��ت��ه��ا �إىل ج�����دول ي���خ���دم ال���ق���ارئ‬ ‫وال��ب��اح��ث امل��خ��ت�����ص‪ ،‬ف��� ً‬ ‫��ض�لا ع��ن بع�ض‬ ‫من لوحاته الزيتية امللونة وتخطيطاته‬ ‫و���ص��ور ف��وت��وغ��راف��ي��ة‪ ،‬واجل���زء الثاين‪،‬‬ ‫�سي�ضم كذلك بع�ض من اللقاءات ال�صحفية‬ ‫التي �أج��ري��ت معه‪ ،‬وبع�ض ما ج��ادت به‬ ‫�أق�ل�ام الأ���س��ات��ذة النقاد ال��ذي��ن كتبوا عن‬ ‫جتربته الفنية‪ ..‬وقد يكون يف امل�ستقبل‬ ‫�أن �أجمع كل ما كتبه يف �أجزاء متخ�ص�صة‪،‬‬ ‫مبين ًا‪ ،‬و�أبقى �شهيدا على ما �أقوله بحق‬ ‫الفنان والناقد الأ�ستاذ �شاكر ح�سن �آل‬ ‫�سعيد (رحمه الله)‪ ،‬انه مثلما تعلمنا منه‬ ‫كيفية �أن نقر�أ (الن�ص) ب�صورة ع�صرية‬ ‫�صحيحة‪ ،‬فقد تعلمنا منه �أي�ض ًا �أن نكتب‬ ‫(الن�ص) الع�صري ال�صحيح‪.‬‬

‫الإن�سان كائن عنيف من دون �أن ي�شعر بذلك‬ ‫َير�صد الكاتب الأمل��اين يورج بابروف�سكي‬ ‫يف كتابه “العنف والإن�سان” �شهادات‬ ‫لأ�شخا�ص عاي�شوا �أ�شهر املجازر الب�شرية‪،‬‬ ‫و�سواء من كانوا يف قلب املعارك واملذابح‬ ‫الكربى �أو من �شاهدوها من بعيد‪ .‬ويطرح‬ ‫بابروف�سكي‪ ،‬بطريقة تتو�سط بني الأدب‬ ‫والتاريخ والفل�سفة‪ ،‬ت�سا�ؤالت حول �أثر‬ ‫العنف على الإن�سان‪ ،‬وكيفية تعامله معه‪،‬‬ ‫��ب�ّي� ال����دور ال���ذي يلعبه ال��ع��ن��ف يف‬ ‫ك��م��ا ي نّ‬ ‫ً‬ ‫ت�شكيل الب�شر؛ م�ستعر�ضا و�سائل العنف‬ ‫و�أدواته التي ي�شاهدها الإن�سان ويختربها‬ ‫يوميا‪ ،‬حتى دون �أن ي�شعر بذلك‪ .‬وي�سرد‬ ‫امل���ؤل��ف يف كتابه ال�صادر �أخ�ي�را ع��ن دار‬ ‫�صف�صافة برتجمة عال عادل‪� ،‬شهادات لعدد‬ ‫من الذين عا�صروا احلروب‪ ،‬يك�شفون فيها‬

‫ك�� ّم العنف الكبري ال��ذي عاي�شوه‪ ،‬فمنهم‬ ‫من ي�ؤكد �أن الذين �أ�شعلوا احل��رب كانوا‬ ‫ق��ادري��ن ع��ل��ى ق��ت��ل �أ���س��راه��م م��ن دون �أن‬ ‫ي�شعروا بالندم �أو ت�أنيب ال�ضمري‪ ،‬وي�شري‬ ‫�إىل �أن من يعا�صر احلروب تكتنز ذاكرته‬ ‫بالق�ص�ص‪ ،‬وك�أن احلرب عبارة عن حدث ال‬ ‫�صوت له وال رائحة‪� ،‬إذ ال تدور احلكايات‬ ‫ح��ول القتل م��ب��ا���ش��رة‪ ،‬و�إمن���ا ع��ن �أ�شياء‬ ‫ذات �صلة به‪ ،‬وك���أن �أبطالها يخجلون �أن‬ ‫يف�ضحوا �أنف�سهم �أو �أنهم يحاولون ن�سيان‬ ‫ما ي�ؤرقهم‪ .‬ويقول بابروف�سكي �إن الذين‬ ‫اق�ترف��وا العنف على م��دار التاريخ كانوا‬ ‫يتحججون بـ”الأوامر” التي عليهم‬ ‫دائ ًما‬ ‫ّ‬ ‫تنفيذها‪ ،‬و�إال ف�إن النتيجة �ستكون بالغة‬ ‫اخل��ط��ورة على حياتهم‪ .‬وم��ن املفارقات‬

‫التي يعر�ضها الكتاب يف ف�صوله �أن من‬ ‫كان ُي�صدر تلك الأوامر قد يكون هو نف�سه‬ ‫ال ي�ستطيع م�����ش��اه��دة ال����دم‪ ،‬فهتلر مثال‬ ‫كان يفزع �إذا �شاهد �شاة مذبوحة‪ .‬ويرى‬ ‫بابروف�سكي �أن ال��ع��ن��ف ال يقت�صر على‬ ‫احلروب الدائرة على م ّر التاريخ �أو جمازر‬ ‫مواز‬ ‫هتلر و�ستالني وغريها‪ ،‬فهناك عنف‬ ‫ٍ‬ ‫يكت�سبه الب�شر وميار�سونه يف حياتهم‬ ‫ً‬ ‫ناجتا عن م�شاهدتهم‬ ‫اليومية‪ ،‬وقد يكون‬ ‫لعبة امل�صارعة مثال‪ ،‬وتخ ّيلهم �أن��ه��م من‬ ‫املمكن �أن ي�صبحوا �أب��ط��اال‪ ،‬وبذلك يعمل‬ ‫اخليال على توليد العنف‪ .‬كما يرى امل�ؤلف‬ ‫�أن نظرة على تاريخ جتارب العنف تثبت عنه دائ ًما املزيد من العنف‪ .‬وي�شري الكاتب فقط ب�سبب ال�سادية �أو الرغبة يف ال�سلطة‪.‬‬ ‫لنا حقيقة �أنرثوبولوجية ب�سيطة مفادها �إىل �أن زوال العائق االجتماعي يعني �أن م���ؤك��دا �أن العنف يف قدرته على التدمري‬ ‫�أن الإن�سان كائن عنيف‪ ،‬و�أن العنف ينتج جنرح ونع ّذب ونقتل بدوافع كثرية‪ ،‬لي�س بات عالمة القرن‪.‬‬

‫‪� 24‬شـاعر ًا يتـ�أهلـون �إىل املرحـلة الثـانـيــة من �شـاعـر املـليـــون‬ ‫اختتمت �أم�س الثالثاء‪ ،‬املرحلة الأوىل من برنامج‬ ‫ْ‬ ‫«�شاعر املليون» يف مو�سمه الثامن‪ ،‬وال���ذي تنتجه‬ ‫جلنة �إدارة املهرجانات والربامج الثقافية والرتاثية‬ ‫يف �أبو ظبي‪ ،‬يف �إطار ا�سرتاتيجيتها الثقافية الهادفة‬ ‫�إىل �صون ال�تراث وتعزيز االهتمام ب��الأدب وال�شعر‬ ‫العرب َّيينْ ‪.‬‬ ‫و�شارك يف احللقة الثامنة من الربنامج‪ ،‬التي تعترب �آخر‬ ‫حلقة يف املرحلة الأوىل‪� ،‬ستة �شعراء هم ال�شاعر �سامل‬ ‫حوا�س احلازمي وفهد عو�ض العازمي من ال�سعودية‪،‬‬ ‫و�صالح الهقي�ش ال�صخري من الأردن‪ ،‬وفي�صل عاي�ض‬ ‫العتيبي ومبارك الفغم الر�شيدي من الكويت‪ ،‬ومهنا‬ ‫املا�ضي ال�شمري من �سوريا‪ ،‬الذين �سيقدمون روائعهم‬ ‫ال�شعرية �أمام �أع�ضاء جلنة التحكيم امل�ؤلفة من النقاد‬ ‫غ�سان احل�سن وح��م��د ال�سعيد و�سلطان العميمي‪.‬‬ ‫ومع بث احللقة الثامنة تكون قد اكتملت قائمة الـ‪48‬‬ ‫�شاعر ًا الذين تناف�سوا على مدار ثماين حلقات‪ ،‬لتبد�أ‬ ‫من بعدها �أوىل حلقات املرحلة الثانية والتي �سي�ستمر‬ ‫فيها ‪� 24‬شاعر ًا يتابعون م�سريتهم نحو بريق ال�شعر‬ ‫النبطي‪ .‬ويت�أهل ر�سم ًيا للمرحلة الثانية ‪� 24‬شاع ًرا من‬ ‫�أ�صل ‪� 48‬شاع ًرا‪ ،‬ويتوجب على كل �شاعر من ال�شعراء‬

‫الـ‪� 24‬إلقاء ق�صيدة حرة الوزن والقافية‪ ،‬يرتاوح عدد التحكيم قد �أعلنت �سابق ًا عن معايري املرحلة الثانية �شاعر واح��د �أو �شاعرين ب��ق��رار اللجنة‪ ،‬و�شاعرين‬ ‫�أبياتها بني ‪ 10‬و‪ 12‬بي ًتا‪� ،‬أما املعيار الثاين فتُعلن عنه من امل�سابقة‪ ،‬حيث يتناف�س يف كل حلقة �ستة �شعراء �أو �شاعر واح���د بت�صويت اجل��م��ه��ور‪ ،‬وب��ع��د انتهاء‬ ‫اللجنة مع بداية كل حلقة‪ .‬اجلدير بالذكر �أن جلنة على م���دار �أرب���ع ح��ل��ق��ات‪ ،‬ويف ك��ل حلقة يتم ت�أهيل احللقات الأرب���ع يكون ع��دد املر�شحني قد و�صل �إىل‬ ‫اثني ع�شر �شاع ًرا لينتقلوا بعد ذلك �إىل املرحلة الثالثة‬ ‫من الربنامج‪ .‬ويف املرحلة الثالثة يتناف�س على مدار‬ ‫حلقتني ‪� 12‬شاعر ًا‪ ،‬من كل حلقة يت�أهل ‪� 3‬شعراء‪ ،‬اثنان‬ ‫بت�صويت اجلمهور‪ ،‬وواح��د تختاره اللجنة‪ ،‬لت�ضم‬ ‫احللقة اخلتامية ال�شعراء ال�ستة الذين و�صلوا �إىل‬ ‫النهائي‪ ،‬وبعد �إلقاء ق�صائدهم يخرج ال�شاعر �صاحب‬ ‫الدرجات الأقل‪ ،‬ويبقى خم�سة �شعراء يتناف�سون على‬ ‫املراكز‪ ،‬من املركز الأول حتى اخلام�س‪ .‬وبعد جمع‬ ‫ن�سب ت�صويت اجلمهور مع درج��ات جلنة التحكيم‬ ‫الرتاكمية‪ ،‬يتم ترتيبهم‪ ،‬فيح�صل اخلام�س على مليون‬ ‫درهم‪ ،‬والرابع على مليوين درهم‪ ،‬فيما يح�صل الثالث‬ ‫على ثالثة ماليني‪ ،‬والثاين على �أربعة ماليني‪ ،‬وللأول‬ ‫لقب “�شاعر املليون” وبريق ال�شعر‪ ،‬وخم�سة ماليني‬ ‫درهم‪.‬‬ ‫وثمة �آلية جديدة يف التقييم خ�لال كل حلقة‪ ،‬حيث‬ ‫يعطي الأع�ضاء �آراءه��م‪ ،‬ومنها يتم اختيار العبارات‬ ‫اخلا�صة بتقييم الن�ص‪ ،‬والتي تظهر على ال�شا�شة‪.‬‬


‫الأربعاء املوافق ‪ 7‬من �آذار‪ 2018‬العدد ‪ 3994‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬ ‫‪Wednesday ,7 March. 2018 No. 3994 Year 15‬‬

‫| رياضة عالمية | ‪9‬‬

‫زمان والآن‪�( ..‬أمري �إجنلرتا) يحلم بتكرار �إجناز (�سري الكارثة)‬ ‫وكاالت – متابعة المشرق‬

‫يَ��ق�ترن ا���س��م الإجن��ل��ي��ز دائ��م��ا ب���أن��ه��م م��ه��د ك���رة القدم‬ ‫يف ال��ع��امل‪ ،‬و�أ���ص��ح��اب الف�ضل يف انت�شار ال�ساحرة‬ ‫امل�ستديرة يف الع�صر احل��دي��ث‪� ،‬إال �أن��ه��م ال ميلكون‬ ‫�سوى �إجن��از يتيم ط��وال ‪ 14‬م�شاركة يف املونديال‪،‬‬ ‫عندما ح�صدوا اللقب يف الن�سخة التي ا�ست�ضافوها‬ ‫ع��ام ‪ ،1996‬بفوز مثري للجدل على �أمل��ان��ي��ا الغربية‬ ‫بنتيجة ‪ ،2-4‬و�سط ‪� 97‬ألف متفرج مبلعب وميبلي‪.‬‬ ‫�ساهم يف هذا الإجن��از الوحيد للمنتخب الإجنليزي‬ ‫عدة جنوم‪ ،‬يربز منهم بوبي ت�شارلتون الذي يعد حالة‬ ‫ا�ستثنائية بني جنوم جيل ال�ستينيات وال�سبعينيات‪،‬‬ ‫بينما ي�أمل «الأ�سود الثالثة» يف �إجناز جديد مبونديال‬ ‫رو�سيا‪ ،‬الذي �سي�شهد امل�شاركة الأوىل لنجم توتنهام‬ ‫وه��داف ال��دوري الإجنليزي هاري كني‪ .‬وي�ستعر�ض‬ ‫يف �سل�سلة تقارير «زم��ان والآن» �أب��رز املحطات يف‬ ‫تاريخ النجمني ت�شارلتون وهاري كني‪� ،‬ضمن �سل�سلة‬ ‫تتناول جوانب عديدة بني جنمني من زمنني خمتلفني‬ ‫يف بطوالت ك�أ�س العامل‪.‬‬ ‫�سري الكارثة‬ ‫ت��وج بوبي ت�شارلتون بالعديد م��ن الأل��ق��اب املحلية‬ ‫بقمي�ص مان�ش�سرت ي��ون��اي��ت��د‪ ،‬ال���ذي ت���درج ب�ين فرق‬ ‫نا�شئيه و�شبابه حتى مت ت�صعيده للفريق الأول‪ ،‬وكان‬ ‫�ضمن اكت�شافات فريق اجلواهر «با�سبي بيبيز» الذي‬ ‫كونه امل��درب ال�شهري م��ات با�سبي‪ .‬كما ك��ان التتويج‬ ‫بلقب بطولة �أوروب����ا ل�ل�أن��دي��ة مب�سماها ال��ق��دمي عام‬ ‫‪ ،1968‬من �أبرز �إجنازات بوبي ت�شارلتون مع املانيو‬ ‫خ�لال ال��ف�ترة م��ن ‪� 1956‬إىل ‪� .1973‬إال �أن ك��ل هذه‬ ‫الإجنازات خرجت من رحم معاناة �شديدة‪ ،‬وكارثة لن‬ ‫ين�ساها ت�شارلتون �أو العامل ب�أكمله‪ ،‬حيث كان العب‬ ‫مان�ش�سرت يونايتد و�أ�سطورته �ضمن الأفراد الناجني‬ ‫من كارثة حتطم طائرة الفريق يف ميونخ عام ‪1958‬‬ ‫وراح �ضحيتها عدد كبري من اجليل الذهبي لل�شياطني‬ ‫احلمر‪ .‬وعلى م�ستوى ك�أ�س‬ ‫العامل‪ ،‬ظهر �أ�سطورة‬ ‫مان�ش�سرت يونايتد‬ ‫يف ‪ 4‬ن�سخ متتالية‬

‫دوري �أبطال �أوروبا‬ ‫‪10:45‬‬ ‫‪10:45‬‬

‫مباريات اليوم‬

‫مان�ش�سرت �سيتي ‪� -‬إجنلرتا ‪ -- : --‬بازل – �سوي�سرا‬ ‫توتنهام هوت�سبري ‪� -‬إجنلرتا ‪ -- : --‬يوفنتو�س ‪� -‬إيطاليا‬

‫حالة واحدة تنقذ فينجر من الإقالة‬ ‫وكاالت – متابعة المشرق‬

‫من ‪� 1958‬إىل ‪ ،1970‬و�سجل ‪� 4‬أه���داف منها هدف‬ ‫يف لقاء التتويج بالك�أ�س الوحيدة عام ‪ .1966‬كما فاز‬ ‫بوبي ت�شارلتون‪ ،‬الذي نال لقب «ال�سري» بجوائز فردية‬ ‫عديدة‪� ،‬أبرزها الكرة الذهبية لأف�ضل العب يف مونديال‬ ‫‪ 1966‬والكرة الذهبية لأف�ضل العب يف العامل بالعام‬ ‫ذاته‪ .‬كما كان ت�شارلتون الهداف التاريخي للمنتخب‬ ‫الإجنليزي ومان�ش�سرت يونايتد‪ ،‬قبل �أن يحطم واين‬ ‫روين هذين الرقمني قبل رحيله �إىل �إيفرتون مطلع‬ ‫املو�سم اجلاري‪ ،‬حيث امتاز الأ�سطورة احلية بالقوة‬ ‫البدنية والت�سديد واالنطالقات ال�سريعة من مركزه يف‬ ‫و�سط امللعب‪.‬‬ ‫هداف العامل‬ ‫هاري كني‪ ،‬امللقب من ال�صحافة الربيطانية بالأمري‪،‬‬

‫هو جنم توتنهام الأول‪ ،‬وهداف ال��دوري الإجنليزي‬ ‫يف املو�سمني املا�ضيني‪ ،‬كما يتقا�سم �صدارة الالئحة‬ ‫ب��امل��و���س��م اجل����اري مت�ساويا م��ع حم��م��د ���ص�لاح جنم‬ ‫منتخب م�صر وليفربول‪ .‬ولد كني يف يوليو‪ /‬متوز‬ ‫‪ ،1993‬وب��د�أ م�سريته نا�شئا �صغريا بفريق مغمور‬ ‫(ري��دج��واي روف��رز) ومر على �آر�سنال ملو�سم وحيد‪،‬‬ ‫ث��م خا�ض جتربة ق�صرية م��ع وات��ف��ورد حتى ا�ستقر‬ ‫به احلال مع ال�سبريز منذ عام ‪ .2004‬ورغم ظهوره‬ ‫م��ت���أخ��را يف �أغ�سط�س‪� /‬آب ‪� ،2011‬إال �أن املهاجم‬ ‫الإجنليزي ال�شاب ب��ات من جن��وم توتنهام و�أيقونة‬ ‫للفريق‪ ،‬ولكنه اكتفى بالعديد من الإجن��ازات الفردية‬ ‫دون �إهداء ناديه اللندين �أي بطولة‪ .‬ح�صد هاري كني‬ ‫جوائز عديدة مثل العب ال�شهر بالدوري الإجنليزي ‪6‬‬

‫هل يت�أثر بايرن ميونخ برحيل ليفاندوف�سكي املحتمل؟‬

‫م��رات‪ ،‬وه��داف الربميريليج يف املو�سمني املا�ضيني‪،‬‬ ‫و�أف�ضل الع��ب يف توتنهام مو�سم ‪،2015 / 2014‬‬ ‫و�أف�ضل الع��ب �إجنليزي و�أف�ضل الع��ب ب��ال��دوري يف‬ ‫اختيارات اجلماهري املو�سم املا�ضي‪ ،‬كما اختتم العام‬ ‫املا�ضي ‪ 2017‬على �صدارة هدايف العامل ب�إحرازه ‪56‬‬ ‫هدفا متفوقا على النجمني ليونيل مي�سي وكري�ستيانو‬ ‫رونالدو‪ .‬ورغم كل هذه اجلوائز‪ ،‬تخلو م�سرية هاري‬ ‫كني من �أي �إجن��ازات �سواء مع ناديه وكذلك املنتخب‬ ‫الإجنليزي‪ ،‬حيث ب��د�أ م�سريته الدولية مع «الأ�سود‬ ‫الثالثة» يف ‪ ،2015‬و�سجل ‪ 12‬هدفا يف ‪ 23‬مباراة‪،‬‬ ‫وي�ستعد للظهور الأول يف ك�أ�س العامل ال�صيف املقبل‪،‬‬ ‫ويعول عليه الكثريون يف حتقيق �إجناز عاملي غائب‬ ‫عن الإجنليز منذ ‪ 52‬عاما‪.‬‬

‫�شنايدر يرتاجع ويعرتف‪ :‬مي�سي �أف�ضل من رونالدو‬ ‫الجتياز عقبة باري�س �سان جرمان الفرن�سي وبلوغ الدور ربع النهائي‪ ،‬فقد‬ ‫حقق الريال فوزا مهما‪ ،‬بنتيجة ‪ 1-3‬يف مباراة الذهاب على ملعب �سانتياغو‬ ‫برنابيو»‪ .‬واعرتف �شنايدر ب�أن الأرجنتيني ليونيل مي�سي‪ ،‬جنم بر�شلونة‬ ‫الإ�سباين‪� ،‬أف�ضل من الربتغايل كري�ستيانو رونالدو‪ ،‬مهاجم ريال مدريد‪.‬‬ ‫وتابع مو�ضح ًا‪»:‬يف ال�سابق‪ ،‬كنت �أقول �إن كري�ستيانو �أف�ضل‪ ،‬لأن مي�سي‬ ‫يلعب يف بر�شلونة الذي يعتمد يف �أ�سلوب لعبه على الربغوث‪ ،‬لكني الآن‬ ‫�أري��د �أن اعرتف ب�أن جنم التانغو هو الأف�ضل‪ ،‬عند مقارنته برونالدو»‪.‬‬ ‫واعترب �شنايدر عدم م�شاركة منتخب بالده يف مونديال رو�سيا‪ ،‬ال�صيف‬ ‫القادم‪ ،‬ب�أنها «خيبة �أم��ل كبرية»‪ ،‬و»يجب تعوي�ض هذا من خالل ت�أهل‬ ‫الفريق �إىل الن�سخة التالية التي ت�ست�ضيفها قطر عام ‪ .2022‬وقال‪« :‬غياب‬ ‫املنتخب الهولندي عن ك�أ�س العامل ‪ ،2018‬ميثل خيبة �أمل‪� ،‬إنه �أمر معيب‬ ‫و�آمل �أن نعو�ضه بالت�أهل �إىل مونديال قطر»‪ .‬وتابع الالعب احلايل لنادي‬ ‫الغرافة القطري‪»:‬كرة القدم لعبة عاملية‪ ،‬ومن املهم �أن يتغري مكان �إقامة‬ ‫ك�أ�س العامل بني فرتة و�أخ��رى‪� .‬إن��ه �أم��ر �إيجابي �أن يتحول التنظيم من‬ ‫قارة لأخرى‪ .‬يف عام ‪ ،2006‬كانت البطولة يف �أملانيا‪ ،‬و‪ 2010‬يف جنوب‬ ‫�أفريقيا ثم انتقل �إىل الربازيل يف ‪ .»2014‬و�أعلن �شنايدر‪ ،‬الأحد املا�ضي‪،‬‬ ‫اعتزاله اللعب الدويل‪ ،‬لينهي م�سرية حافلة مع املنتخب الهولندي‪� ،‬شهدت‬ ‫م�شاركته يف الن�سخ الـ ‪ 3‬املا�ضية من البطولة‪.‬‬

‫وكاالت – متابعة المشرق‬

‫�أ�صبحَ احلديث عن م�ستقبل روب�يرت ليفاندوف�سكي‪ ،‬مهاجم بايرن ميونخ ال�شغل‬ ‫ال�شاغل يف الأو�ساط الإعالمية الأملانية‪ ،‬بعدما �أقدم الدويل البولندي على تغيري‬ ‫وكيل �أعماله‪ .‬وقرر هداف البوند�سليجا ف�سخ عقده مع وكيله ال�سابق �سيزاري‬ ‫كوت�شار�سكي بعد ت��ع��اون امتد لأك�ثر م��ن ع�شر ���س��ن��وات‪ ،‬وا�ستقدام بيني‬ ‫زاهايف‪ ،‬قريب ال�صلة بريال مدريد الإ�سباين‪ ،‬الذي ارتبط به الالعب بقوة‬ ‫طوال ال�سنوات الأخرية‪ .‬وعلى غري العادة مل يخرج بيان ر�سمي �أو ت�صريح‬ ‫على ل�سان �أحد م�س�ؤويل البايرن ينفي فيه ال�شائعات املتكررة من ال�صحف‬ ‫الأملانية التي ت�صر على رغبة ليفاندوف�سكي يف الرحيل‪ .‬ويبقى ال�س�ؤال‬ ‫هل يت�أثر الفريق البافاري برحيل ليفاندوف�سكي على امل�ستوى الفني؟‬ ‫الإجابة ال‪ ..‬فربغم �أرقام ليفا املتميزة مع النادي‪� ،‬إال �أن التاريخ يقول �أن‬ ‫بايرن مل يعان يف مركز ر�أ�س احلربة على الأقل يف �آخر ‪ 20‬عامًا‪ .‬و�ضم‬ ‫البايرن هذه الفرتة عددًا من �أبرز املهاجمني على ال�ساحة الأوروبية‪،‬‬ ‫خالل تلك الفرتة‪ ،‬مثل �ألبري جوفاين وكالوديو بيتزارو وكري�ستيان‬ ‫يانكر وروي ماكاي ومريو�سالف كلوزه ولوكا ت��وين‪ ،‬وماريو‬ ‫جوميز و�إيفيكا �أوليت�ش وماريو ماندزوكيت�ش‪ .‬كما �أن �أ�سلوب‬ ‫الفريق البافاري املتنوع يف اللعب ال��ذي يعتمد على الأط��راف‬ ‫والدخول من العمق‪ ،‬يجعل فر�ص جناح �أي مهاجم كبرية جدًا‬ ‫يف �إف �سي هوليوود‪ .‬وبعيدًا عن هذا وذاك‪ ،‬ف�إن توفر البدائل‬ ‫لن يجعل رحيل ليفاندوف�سكي قرا ًرا ع�سريًا على بايرن‪ ،‬حيث‬ ‫يوجد تيمو فرينر (‪ 21‬عامًا) مهاجم اليبزيج واملنتخب الأملاين‬ ‫كبديل منا�سب ل�سيا�سة الفريق البافاري‪ .‬هناك � ً‬ ‫أي�ضا العبون‬ ‫يف اخل��ارج �أم��ث��ال م��اورو �إي��ك��اردي وب��اول��و دي��ب��اال‪ ،‬مهاجمي‬ ‫�إنرت ميالن ويوفنتو�س الإيطاليني‪ ،‬مر�شحني بح�سب ال�صحافة‬ ‫الأملانية لتعوي�ض ليفا‪� ،‬إال �أن التكلفة بالطبع �ستكون �أعلى‪ ،‬ولكن‬ ‫بيع ليفاندوف�سكي ب�أكرث من ‪ 100‬مليون يورو قد يغطيها‪ .‬ومتلك �إدارة بايرن ميونخ‬ ‫عالقة ممتازة مع �إنرت‪� ،‬إذ �سبق ولعب كارل هاينز رومينيجه‪ ،‬الرئي�س التنفيذي للنادي‬ ‫الأملاين‪ ،‬ب�صفوف النرياتزوري‪ .‬كما يحظى بايرن بعالقة ود متبادل مع �إدارة ال�سيدة‬ ‫العجوز‪ ،‬وتبادل ال�صفقات بني الناديني خالل الفرتة الأخرية دليل على ذلك‪.‬‬

‫ك�شفتْ تقارير �صحفية �أن �إدارة نادي �آر�سنال الإجنليزي �ستقيل املدير الفني‬ ‫احلايل للفريق �آر�سني فينجر يف حال ف�شله يف حتقيق هدف حمدد بنهاية‬ ‫املو�سم اجلاري‪ .‬ووفقا ل�صحيفة �إك�سربي�س ف�إن �إدارة اجلانرز �ستقيل املدرب‬ ‫الفرن�سي يف حال ف�شله يف قيادة اجلانرز للتتويج بلقب بطولة الدوري‬ ‫الأوروب��ي هذا املو�سم‪ .‬ويحتل �آر�سنال حاليا املركز ال�ساد�س يف ترتيب‬ ‫الربميريليج مت�أخرا بـ‪ 13‬نقطة عن املراكز الأربعة الأوىل‪ ،‬وهو ما يعني‬ ‫�أن الفوز ببطولة الدوري الأوروبي �أ�صبح بن�سبة كبرية هو الأمل الوحيد‬ ‫لفريق �شمال لندن للتواجد يف دوري �أبطال �أوروبا املو�سم املقبل‪ .‬و�أ�شارت‬ ‫ال�صحيفة اىل �أن قرار اقالة فينجر نهاية املو�سم قد يتم اتخاذه مبكرا يف‬ ‫حال خ�سارة �آر�سنال �أمام ميالن االيطايل يف دور الـ‪ 16‬من اليوروباليج‪.‬‬ ‫ويعترب االيطايل املخ�ضرم كارلو �أن�شيلوتي واالجنليزي ايدي هاو املدرب‬ ‫احلايل لبورمنوث من �أبرز املر�شحني لتويل تدريب �آر�سنال خلفا لفينجر‪.‬‬ ‫يذكر �أن العقد احلايل لفينجر مع �آر�سنال �سينتهي بنهاية املو�سم املقبل‪.‬‬

‫وكاالت – المشرق‬

‫تراج َع الالعب الدويل الهولندي ال�سابق وي�سلي �شنايدر عن ت�صريحاته‬ ‫ال�سابقة التي كان يقول فيها � ّأن الربتغايل كري�ستيانو رونالدو �أف�ضل‬ ‫من غرميه التقليدي‪ ،‬الأرجنتيني ليونيل مي�سي‪ ،‬معرتف ًا �أ ّنه كان خمطئ ًا‬ ‫يف تقديره‪ .‬ومتنى �شنايدر‪ ،‬يف ت�صريحات جديدة نقلتها وكالة الأنباء‬ ‫الأملانية‪ ،‬يوم االثنني‪� ،‬أن يبلغ ناديه ال�سابق ريال مدريد الإ�سباين‪ ،‬املباراة‬ ‫النهائية لدوري �أبطال �أوروبا للمو�سم اجلاري‪ ،‬للعام الثالث على التوايل‪،‬‬ ‫لأنه فريق يعرف كيف يلعب يف البطوالت الكربى‪ .‬وقال �شنايدر‪�« :‬أر�شحهم‬

‫فوزي لقجع‪ :‬عازمون على الدفاع عن حق املغرب و�أفريقيا يف تنظيم مونديال ‪2026‬‬ ‫وكاالت – متابعة المشرق‬

‫داف��ع ف��وزي لقجع‪ ،‬رئي�س اجلامعة امللكية املغربية لكرة‬ ‫القدم‪ ،‬بقوة عن حق بالده وقارة �أفريقيا يف تنظيم ك�أ�س‬ ‫ال��ع��امل لكرة ال��ق��دم ل�سنة ‪ ،2026‬وذل��ك للمرة الثانية يف‬ ‫ت��اري��خ ال��ق��ارة واللعبة‪ .‬وق���ال لقجع‪ ،‬ال���ذي ك��ان يتحدث‬ ‫االثنني‪ ،‬مبراك�ش‪ ،‬يف افتتاح املناظرة الأفريقية لكرة القدم‬ ‫الن�سوية‪ ،‬يف ح�ضور ر�شيد الطالبي العلمي وزير ال�شباب‬ ‫والريا�ضة املغربي‪ ،‬وفاطمة �سامورا الكاتبة العامة لـ(فيفا)‪،‬‬ ‫و�أحمد �أحمد رئي�س الـ(كاف)‪� ،‬إن قوة تر�شيح ملف املغرب‬ ‫لتنظيم ك�أ�س العامل ‪ 2026‬تكمن يف دعم الأفارقة «لتحقيق‬ ‫حلم قارة مل تنل هذا ال�شرف �إال مرة واحدة‪ ،‬ونحن نقرتب‬ ‫من االحتفال مبئوية تنظيم ك�أ�س العامل»؛ م�شدد ًا على �أن‬ ‫«تنظيم ك�أ�س العامل يجب �أن يكون رافعة خللق التوازن‬ ‫على م�ستوى املنظومة الكروية العاملية من خالل التفعيل‬ ‫احلقيقي ملبد�أ ال��ت��داول احلقيقي بني ال��ق��ارات»‪ ،‬مالحظ ًا‬ ‫�أن «الوقت قد حان للتعبئة للدفاع عن حق م�شروع �سيعيد‬ ‫للقارة الأفريقية مكانتها يف ال�ساحة الكروية العاملية»‪.‬‬

‫و�أكد لقجع �أن «املغرب راكم ما يكفي من التجارب الناجحة‬ ‫على م�ستوى تنظيم �أك�بر التظاهرات القارية والعاملية‪،‬‬ ‫وحقق تطور ًا كبري ًا على م�ستوى البنيات التحية»‪ .‬وزاد‬ ‫قائال‪« :‬نحن ع��ازم��ون حتت قيادة عاهلنا ودع��م �إخواننا‬ ‫يف االحتاد الأفريقي على الدفاع امل�شروع عن حق املغرب‬ ‫وحق ق��ارة ب�أكملها يف تنظيم ك�أ�س العامل ل�سنة ‪.»2026‬‬ ‫و�أ�ضاف «قوتنا يف القارة الأفريقية هي وحدتنا يف الدفاع‬ ‫عن م�صالح �شبابنا ال��ذي �سي�سائلنا عما قمنا به لرت�سيخ‬ ‫ح�ضارة �أفريقية �أ�س�سها �أ�سالفنا ور�سخت جذورها عرب‬ ‫التاريخ والأجيال املتالحقة»‪ .‬وخاطب لقجع احلا�ضرين‪:‬‬ ‫«نحن اليوم �أمام مفرتق طرق �صعب للغاية‪ ،‬ف�إما �أن نقول‬ ‫كلمتنا‪ ،‬وب�صوت واح��د‪ ،‬لفر�ض �صوت قارة ب�أكملها و�إما‬ ‫�سنتحمل م�س�ؤولية ال�شعور بالتهمي�ش لدى �شباب قارتنا‪.‬‬ ‫�أعرف وتعرفون جيد ًا �أن العزة والكرامة قيم را�سخة لدى‬ ‫ال�شباب الأفريقي مهما �صعبت الظروف وتعقدت امل�شاكل‪.‬‬ ‫قيم مكنتنا من احلفاظ على هويتنا وطموحنا عرب التاريخ»‪.‬‬ ‫وختم لقجع بالقول‪« :‬و�إىل كل الذين يراودهم ال�شك يف كل‬

‫هذا‪ ،‬نقول لهم ب�صوت واحد‪ :‬كفى‪ ،‬ل�سنا كائنات انتخابية‪.‬‬ ‫نحن منلك الطاقات والت�صورات‪ ،‬و�أكرث من ذلك منلك كرامة‬ ‫�سندافع عنها مهما كلف الثمن»‪ .‬و�سار �أحمد �أحمد‪ ،‬رئي�س‬ ‫االحتاد الأفريقي لكرة القدم‪ ،‬على نف�س النهج املدافع عن حق‬ ‫املغرب يف تنظيم التظاهرة العاملية‪ ،‬حيث قال‪ ،‬يف معر�ض‬ ‫كلمته‪� ،‬إنه يرى من ال�شرف لكل �أفريقيا �أن تتموقع كمر�شح‬ ‫لتنظيم ك�أ�س العامل ‪ ،2026‬داعي ًا �إىل عدم التقليل من �ش�أن‬ ‫هذا الرت�شح‪ ،‬حيث قال‪« :‬ال �أحد يقلل من هذا الرت�شح‪ .‬هذا‬ ‫فخر لنا كلنا‪ ،‬وعلينا �أن نعرب عن التزامنا»‪ .‬ور�أى �أحمد �أن‬ ‫تر�شح املغرب زرع �أم ًال يف نفو�س �شباب القارة الأفريقية‬ ‫على جميع امل�ستويات‪ ،‬معترب ًا �أن تنظيم نهائيات ‪2026‬‬ ‫على الأر���ض الأفريقية «�سي�ساعدنا كم�س�ؤولني وكعائالت‬ ‫ملنح تربية الئقة لأبنائنا»‪ .‬وخاطب رئي�س الـ(كاف) ر�ؤ�ساء‬ ‫االحت��اد الوطنية لكرة القدم ب�أفريقيا‪ ،‬قائ ًال‪« :‬الكرة يف‬ ‫ملعبنا‪ .‬لنفكر جيد ًا»؛ م�شري ًا‪ ،‬يف �سياق ا�ستح�ضاره لعدد‬ ‫من القادة التاريخيني للقارة‪� ،‬إىل �أن «الأمر يتعلق بعزتنا‬ ‫وت�ضامننا ومروءتنا‪ ،‬وقيمنا ك�أفارقة»‪ .‬ي�شار �إىل املناظرة‬

‫الأفريقية حول كرة القدم الن�سوية‪ ،‬التي تنظم حتت رعاية‬ ‫العاهل املغربي امللك حممد ال�ساد�س‪ ،‬حتت �شعار‪« :‬لرنفع‬ ‫التحدي»‪ ،‬وذلك لأول مرة يف تاريخ االحتاد الأفريقي لكرة‬ ‫القدم‪ ،‬تعرف م�شاركة فعاليات ريا�ضية‪ ،‬من �أفريقيا ومن‬ ‫خارجها‪ ،‬ت�شمل نحو ‪ 300‬م�شاركة وم�شارك‪ ،‬بني العبات‬ ‫�سابقات وحاليات‪ ،‬وحكام ومدربني و�إعالميني‪ ،‬وخرباء من‬ ‫االحتاد الدويل واحتادات قارية �أخرى‪ .‬ويت�ضمن برنامج‬ ‫املناظرة‪ ،‬التي ت�سعى �إىل ر�سم م�سار لتطور ك��رة القدم‬ ‫الن�سوية بالقارة ال�سمراء‪ ،‬ف�ض ًال عن اجلل�سة االفتتاحية‪،‬‬ ‫ور���ش��ات ع��م��ل ت��ت��وزع��ه��ا ‪ 7‬جم��م��وع��ات ع��م��ل للتفكري يف‬ ‫املو�ضوعات املتخ�ص�صة يف جم��ال خربتهم‪ ،‬تهم «كيفية‬ ‫تطوير ممار�سة ك��رة القدم الن�سوية» و»تطوير التكوين‬ ‫التقني للمكونني‪ ،‬احلكام واملدربني» و»طرق تطوير الرعاية‬ ‫لكرة القدم الن�سوية» و»امل�سابقات‪ :‬الواقع والآفاق» و»مفهوم‬ ‫احلكامة يف كرة القدم الن�سائية» و»دور كرة القدم الن�سوية‬ ‫يف النهو�ض باملر�أة و�إدماجها االجتماعي» و»مكانة الإعالم‬ ‫والتوا�صل يف تعزيز دينامية كرة القدم الن�سوية»‪.‬‬


‫‪8‬‬

‫الأربعاء املوافق ‪ 7‬من �آذار ‪ 2018‬العدد ‪ 3994‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬

‫رياضة محلية‬

‫‪Wednesday ,7 March. 2018 No. 3994 Year 15‬‬

‫أهم عوامل ريمونتادا األزرق الجوي‬

‫حنكة �شني�شل وخربة الالعبني و�شخ�صية البطل طغت على ن�شوة املالكية‬ ‫بغداد – ميثم الحسني‬

‫مل َتكن عودة القوة اجلوية يف مباراة املالكية‬ ‫البحريني والتي انتهت بفوزه ب�أربعة اهداف‬ ‫مقابل ثالثة للمالكية برغم ت�أخره بثالثية يف‬ ‫اول ‪ 14‬دقيقة من املباراة‪ ،‬مل تكن عادية بل انها‬ ‫جاءت وفق عوامل وموا�صفات قادت الفريق‬ ‫اىل عودته يف املباراة وب�سيناريو قلما يتكرر‬ ‫يف املالعب‪ ،‬هذا االنقالب الأزرق يف املباراة‬ ‫بات حمط ا�شادة من قبل املتابعني‪( .‬امل�شرق)‬ ‫�سلطت ال�ضوء عرب هذا التقرير على رميونتادا‬ ‫القوة اجلوية الآ�سيوية �أمام فريق املالكية‬ ‫وقلب النتيجة ل�صاحله‪:‬‬ ‫�صدمة الأهداف‬ ‫اجلميع يتفق على ان اهداف املالكية جاءت‬ ‫من اخطاء متكررة �سواء هديف الركلة الركنية‬ ‫او تلك الكرة التي اعادها باخلطاء املدافع‬ ‫م�صطفى حممد معن لي�ستغلها عي�سى عبد‬ ‫الوهاب م�سجال الهدف الثاين‪ ،‬اال ان تلك‬ ‫االهداف وبغ�ضون ‪ 14‬دقيقة فقط كانت كافية‬ ‫ال�شعار الفريق االزرق بال�صدمة لي�صحوا على‬ ‫نتيجة كارثية مكنتهم من العودة يف ال�شوط‬ ‫االول بهدف كان ال�شرارة االوىل للعودة‪ ،‬كما‬ ‫ان الهدف االول هو العامل النف�سي االيجابي‬ ‫االول الذي اعاد الروح لفريق االزرق اجلوي‪.‬‬

‫ت�صحيح الأخطاء‬

‫اجلوية وهذا التما�سك وااللتزام بالواجبات‬ ‫منح القوة اجلوية فر�صة الرتكيز على اجلانب‬ ‫الهجومي والتفكري بالعودة اىل اجواء املباراة‬ ‫واحراز االهداف‪ ،‬فالدفاع ال�صلب مينح اندفاعا‬ ‫معنويا لالعبني باالنطالق لالمام وبعد �سد‬ ‫الثغرة الدفاعية امن االزرق اجلوي على مرماه‬ ‫ليفكر مبرمى املناف�س‪.‬‬

‫تولدت القناعة لدى اجلهاز الفني على امكانية‬ ‫العودة فزج تباعا باربعة مهاجمني وال�ضغط‬ ‫على مرمى املالكية من اجل حتقيق االهداف‬ ‫وجنح ا�سلوب املدرب را�ضي �شني�شل مع جناح‬ ‫املحور االول وهو ا�ستعادة روحية الفريق‬ ‫داخل امللعب والتي ت�صاعدت بعد احراز الهدف‬ ‫الثاين وال�شعور بان الفوز بات قريبا‪.‬‬

‫فرتة اال�سرتاحة‬ ‫اال�سرتاحة بني ال�شوطني كان لها مفعول‬ ‫ايجابي الن يتحدث �شني�شل لالعبيه واعادتهم‬ ‫اىل و�ضعهم الطبيعي‪ ،‬حيث راهن �شني�شل على‬ ‫جانبني االول هو اعادة ترميم الروح املعنوية‬ ‫لالعبني واقناعهم بان امكانية العودة متاحة‬ ‫طاملا ان املباراة مل تنته بعد وان االهداف كانت‬ ‫من اخطاء ولي�س من �سوء اداء الفريق وبالتايل‬ ‫جنح يف تعبئة الالعبني‪ ،‬واجلانب الثاين الذي‬ ‫ركز عليه �شني�شل هو اعادة ترتيب منظومة‬ ‫الفريق والتي مكنت القوة اجلوية من م�سك‬ ‫امللعب وفر�ض ا�سلوبه و�صوال اىل ال�شباك‪.‬‬

‫�شخ�صية البطل‬ ‫العامل االهم هو �شخ�صية البطل التي راهن‬ ‫عليها املدرب با�ستنها�ض همم الالعبني‬ ‫واخراج الطاقة الكامنة لديهم و�صوال لتحقيق‬ ‫الفوز‪ ،‬فعنفوان البطل اهتز بالثالثية املبكرة‬ ‫و�شعر العبو القوة اجلوية بان مكانتهم كبطل‬ ‫للن�سختني املا�ضيتني قد ت�سلب من خالل هذه‬ ‫املباراة ب�سيناريو حزين جدا‪ ،‬ليتعاملوا مع‬ ‫املباراة بتلك ال�شخ�صية واخلربة الكبرية‬ ‫لالعبيه ال �سيما وان اغلب العبي القوة اجلوية‬ ‫متمر�سني ومنهم مثلوا املنتخبات الوطنية‪،‬‬ ‫وبالتايل بد�أت ال�شخ�صية تت�ضح منذ ا�ستالم‬ ‫الكرة والهدوء وال�سيطرة على امللعب والتفكري‬ ‫بالعودة اىل املباراة واالهم ال�صرب والهدوء يف‬ ‫مباراة ع�صيبة مثل تلك املباراة‪ ،‬هذه االمور‬ ‫تتوفر باالزرق اجلوي وال تتوفر بفريق اخر لذا‬ ‫عاد اىل املباراة وخطف النقاط الثالث وام�سك‬ ‫بال�صدارة الن العزمية كانت كبرية جدا‪.‬‬

‫زخم هجومي‬ ‫عندما تتاخر بالنتيجة ولديك ثقة وقناعة‬ ‫بفريقك ميكنك املجازفة بدفع الفريق اىل االمام‬ ‫�إعادة �ضبط اخلط اخللفي من خالل التاكيد على الفردية وبالتايل �سد الثغرة التي و�صل من من اجل العودة‪ ،‬وهذا ما ح�صل فبعد الهدف‬ ‫الركالت الثابتة وااللتزام بالواجبات واملالزمة خاللها الفريق البحريني اىل �شباك القوة االول يف ال�شوط االول وتقلي�ص النتيجة‪،‬‬

‫علي جبار‪ :‬اليوم نقرر مكان ا�ست�ضافة البطولة الثالثية نفط مي�سان ين�صب الفخاخ للمت�صدر الزوراء‬ ‫بغداد – المشرق‬

‫�أك َد نائب رئي�س االحتاد العراقي لكرة القدم علي‬ ‫جبار ان االحتاد مل يح�سم بعد موعد اقامة البطولة‬ ‫الثالثية املقرر اقامتها يف الثاين والع�شرين من ال�شهر‬ ‫اجلاري‪ .‬وقال جبار ان االحتاد �سيجتمع اليوم من‬ ‫اجل ح�سم مكان ا�ست�ضافة البطولة الثالثية‪ ،‬برغم ان‬ ‫هناك قرارا م�سبقا بان البطوالت واملباريات الدولية‬ ‫تكون بالتعاقب مبلعبي الب�صرة وكربالء ومبا ان‬ ‫مباراة ال�سعودية اقيمت يف الب�صرة ف�أن النية تتجه‬ ‫اىل كربالء وفق النظام املعد �سلفا‪ .‬وا�شار اىل ان‬ ‫هناك �آرا ًء تقول ان البطولة الثالثية يف الب�صرة‬ ‫لتواجد مالعب تدريب و�سعة امللعب ل�ضم اكرب‬ ‫عدد من اجلماهري‪ ،‬لكن باملقابل كربالء عمرانيا من‬ ‫حيث الفنادق اف�ضل وبالتايل علينا ان ندر�س جميع‬ ‫اجلوانب قبل البت بالقرار ب�شكل نهائي واالحتاد‬

‫بغداد – المشرق‬

‫�أك َد مدرب كرة نفط مي�سان عدي‬ ‫ا�سماعيل ان فريقه اكمل التح�ضريات‬ ‫ملواجهة املت�صدر الزوراء يف ملعب‬ ‫مي�سان االوملبي والتي تقرر ان تقام‬ ‫اليوم يف متام ال�ساعة اخلام�سة م�ساءا‬ ‫حل�ساب اجلولة الثامنة ع�شرة‪.‬وقال‬ ‫ا�سماعيل ان الفريق اكمل حت�ضرياته‬ ‫ملباراة الزوراء ونراهن على �شبابية‬ ‫فريقنا التي بان عليها الن�ضج‬ ‫واالن�سجام من مباراة الخرى خ�صو�صا‬ ‫�سيح�سم االمور بعد درا�سة كاملة جلميع التفا�صيل‪ .‬يف االدوار االخرية من الدوري‪.‬‬ ‫ي�شار اىل ان البطولة �سي�شارك فيها منتخبات العراق وا�شار اىل ان فريق نفط مي�سان �صعب‬ ‫وقطر و�سوريا و�ستقام بايام الفيفا دي وللفرتة من جدا على ار�ضه وبني جماهريه ال‬ ‫�سيما واننا �سبق وان احرجنا الفرق‬ ‫‪ 22‬ولغاية ‪ 27‬من ال�شهر اجلاري‪.‬‬

‫الأ�سبوع املقبل انطالق بطولة العراق الدولية ال�ساد�سة بال�شطرجن‬ ‫بغداد ‪ -‬رافد البدري‬

‫َتنطلق اال�سبوع املقبل بطولة العراق الدولية‬ ‫ال�ساد�سة بال�شطرجن للفرتة من ‪ 13‬ولغاية ‪20‬‬ ‫من �شهر اذار اجلاري‪ ،‬والتي حتت�ضنها العا�صمة‬ ‫بغداد‪ ،‬ومب�شاركة عدد كبري من الدول العربية‬

‫واال�سيوية واالوربية‪ ،‬وقال رئي�س االحتاد‬ ‫العراقي للعبة ظافر عبد االمري‪ :‬بعد النجاحات‬ ‫التي حتققت يف البطوالت اخلم�س املا�ضية التي‬ ‫نظمها احتادنا‪ ،‬واخرها بطولة العراق الدولية‬ ‫اخلام�سة والتي �شاركت فيها ‪ 13‬دولة‪ ،‬ومن اجل‬

‫تغيري ال�صورة ال�ضبابية عن بلدنا يف احت�ضان‬ ‫البطوالت ول�شتى االلعاب‪ ،‬قررنا اعالن موعد‬ ‫انطالق البطولة ال�ساد�سة يف اال�سبوع املقبل‪،‬‬ ‫م�ضيف ًا ان ‪ 7‬دول اعلنت م�شاركتها حلد االن‬ ‫وهي‪ :‬البحرين وم�صر وايران واوزبك�ستان‬ ‫وارمينيا واوكرانيا واذربيجان‪ ،‬ونحن ب�صدد‬ ‫انتظار موافقات ‪ 10‬اىل ‪ 12‬دول اخرى‪ ،‬بعد ان‬ ‫ار�سلنا الدعوات اخلا�صة بالبطولة لها‪ ،‬م�شري ًا‬ ‫اىل ان االمور االدارية واملوافقات االمنية يف‬ ‫ا�ستح�صال الفيزا لهذه الدول جتري ب�صورة‬ ‫ان�سيابية‪ ،‬من اجل تامني م�شاركة اكرث عدد من‬ ‫الدول‪ ،‬اذ ان هناك موافقات مبدئية من بلجيكا‬ ‫واالردن واملغرب وتون�س وفل�سطني و�سوريا‬ ‫وتركيا وماليزيا وجورجيا ومنغوليا‪ ،‬حيث‬ ‫�ستت�ضح ال�صورة يف م�شاركة الدول انفة الذكر‬ ‫خالل اليومني القادمني‪ ،‬املني من اجلهات‬ ‫الريا�ضية املعنية بدعم هذه البطولة املهمة‪،‬‬ ‫والتي متثل ركن ًا مهم ًا من اركان ريا�ضة الوطن‪.‬‬

‫اجلماهريية مبلعبنا‪ ،‬وبالتايل نتطلع‬ ‫الن نقتن�ص من الزوراء النقاط الثالث‬ ‫او على االقل اخلروج بنقطة واحدة‬ ‫من املت�صدر‪ .‬وبني ان فرق الزوراء‬ ‫لي�س بالفريق ال�سهل واجلميع يعلم‬ ‫انه حامل اللقب ومدعم بالعبني جنوم‬ ‫لهم دور فاعل على امل�ستوى الدويل‬ ‫مع املنتخبات الوطنية وكذلك اكت�سب‬ ‫اخلربة واجلاهزية من خالل م�شاركته‬ ‫يف بطولة كا�س االحتاد اال�سيوي‬ ‫ويحظى مب�ؤازرة جماهريية يف حله‬ ‫وترحاله‪ .‬وطالب ا�سماعيل جماهري‬ ‫النادي احل�ضور بكثافة خ�صو�صا وان احلمالت التثقيفية والتوعية للجماهري الزوراء يت�صدر الرتتيب بر�صيد ‪43‬‬ ‫توقيت املباراة ال يتعار�ض مع الدوام وان با�شرت بها رابطة امل�شجعني لدعم نقطة فيما يحتل نفط مي�سان املركز‬ ‫الر�سمي باال�ضافة اىل انه ا�شار اىل الفريق يف املباراة‪ .‬ي�شار اىل ان العا�شر بر�صيد ‪ 22‬نقطة‪.‬‬

‫الأزمة ت�ضرب امليناء‬ ‫وتهدد ا�ستمراره بالدوري‬ ‫بغداد – المشرق‬

‫يُعاين فريق امليناء من ازمة‬ ‫مالية وادارية بد�أ ي�شتعل فتيلها‬ ‫مع مرور عدة ادوار من ‏املو�سم‬ ‫احلايل‪ .‬وقال م�صدر مقرب‬ ‫من النادي ان جماهري النادي‬ ‫اعرت�ضت ‏يف املباريات ال�سابقة‬ ‫على اجلهاز الفني واالداري‬ ‫وطالبت بحلول جذرية النقاذ‬ ‫النادي‪ ،‬اال ان ‏االمور مل حتل‬ ‫وبد�أت االزمة تتفاقم حتى و�صل‬ ‫احلال باجلماهري اىل التظاهر‬ ‫امام ال�شركة ‏العامة للموانئ‬ ‫الداعمة للنادي وامام مبنى‬ ‫النادي اليجاد احللول‪ .‬وا�شار‬ ‫اىل ان احلال و�صل باجلماهري‬

‫لالعت�صام مطالبة رئي�س الهيئة‬ ‫االدارية جليل حنون ‏بتقدمي‬ ‫ا�ستقالته على خلفية تراجع‬ ‫نتائج الفريق يف الدوري املمتاز‪.‬‬ ‫واو�ضح ان االدارة هي االخرى‬ ‫تعاين من قلة دعم وزارة النقل‬ ‫التي يرتبط بها النادي ماليا ما‬ ‫‏اثرت على عمل االدارة وو�ضعتها‬ ‫بحرج كبري‪ ،‬الفتا ان النادي مهدد‬ ‫بانزاله اىل درجة ادنى‏وفق الفقرة‬ ‫اخلام�سة من نظام الرتاخي�ص‬ ‫اال�سيوية ب�سبب االزمة املالية‪.‬‬ ‫ي�شار اىل ان امليناء �سبق وان‬ ‫قال مدربه ال�سوري فجر ابراهيم‬ ‫و�سمى املدرب احلايل ناظم‏�شاكر‬ ‫مدربا للفريق‪.‬‬

‫الأوملبية تطالب االحتادات بـ�إحياء ريا�ضة املو�صل‬ ‫بغداد – المشرق‬

‫طالب االمني العام للجنة االوملبية‪ ،‬حيدر‬ ‫َ‬ ‫ح�سني علي‪ ،‬جميع االحتادات املركزية باحياء‬ ‫ريا�ضة حمافظة نينوى عرب اقامة البطوالت‬ ‫على ار�ض احلدباء بعد اعالن الن�صر على‬ ‫يد القوات االمنية واحل�شد ال�شعبي وجميع‬ ‫القوات ال�ساندة‪ ،‬جاء ذلك خالل ا�ستقباله يف‬ ‫مكتبه رئي�س ممثلية اللجنة االوملبية يف نينوى‬ ‫الدكتور خالد حممود عزيز‪ .‬وقال االمني العام‪،‬‬ ‫ان ريا�ضة املو�صل عانت االمرين جراء االرهاب‬ ‫ونحن بدورنا �سوف نقدم كل الدعم واال�سناد‬ ‫لتلك املحافظة العزيزة على قلوب العراقيني‬ ‫م�ؤكدا انه �سيفاحت جميع االحتادات املركزية‬ ‫لغر�ض اقامة البطوالت الريا�ضية يف حمافظة‬ ‫نينوى بغية اعادة الروح لها ال �سيما وان هناك‬ ‫قواعد �شبابية عا�شقة للريا�ضة ومن واجبنا مد‬ ‫يد العون لهم‪ .‬و�أ�ضاف علي‪ :‬انه �سيلتقي رئي�س‬ ‫املمثليات ع�ضو املكتب التنفيذي زاهد نوري‬ ‫بغية مفاحتة ممثليات املحافظات لغر�ض تقدمي‬

‫الدعم اللوج�ستي ملمثلية حمافظة نينوى من االوملبية برئي�سها واع�ضاء املكتب التنفيذي خالل التجهيزات الريا�ضية وغريها من االمور‬ ‫خالل توفري التجهيز والدعم املايل لغر�ض ت�سيري �سيكونون حا�ضرين يف نينوى باقرب فر�صة املتوفرة‪ .‬من جانبه قدم رئي�س ممثلية حمافظة‬ ‫عجلة ريا�ضة املحافظة م�شريا اىل ان اللجنة لغر�ض توفري بع�ض متطلبات ريا�ضة نينوى من نينوى الدكتور خالد حممود عزيز ال�شكر‬ ‫والتقدير اىل رئي�س واع�ضاء اللجنة االوملبية‬ ‫و�شخ�ص االمني العام على حر�صهم لدعم ريا�ضة‬ ‫نينوى‪ .‬و�أ�ضاف عزيز ان الريا�ضة العراقية من‬ ‫الب�صرة اىل حلبجة تعاين كثريا ب�سبب نق�ص‬ ‫الدعم املايل الذي ا�صاب العراق والعامل با�سره‬ ‫وبالتايل علينا موا�صلة احلياة برغم كل ال�صعاب‬ ‫والنجاح يكمن يف حلحلة االمور وايجاد احللول‬ ‫الناجعة يف االزمات وبالتايل لن نتاثر بكل‬ ‫ال�صعاب و�سنثبت للعامل با�سره على ان العراق‬ ‫�شعب حي قادر على جتاوز املحن وال�صعاب‪.‬‬ ‫وك�شف رئي�س املمثلية ان مالعب جامعة املو�صل‬ ‫جاهزة ال�ستقبال جميع الفعاليات الريا�ضية‬ ‫ب�سبب توفر املالعب والقاعات الريا�ضية‬ ‫وبالتايل نحتاج اىل الدعم املمكن من قبل اللجنة‬ ‫االوملبية الجناح جميع الفعاليات التي نامل ان‬ ‫تقام على ار�ض احلدباء‪.‬‬

‫را�ضي �شني�شل‪ :‬الفوز على املالكية‬ ‫يدلل على �شخ�صية القوة اجلوية‬ ‫بغداد – المشرق‬

‫أعرب مدرب كرة القوة اجلوية را�ضي �شني�شل عن �سعادته بالفوز‬ ‫� َ‬ ‫الدراماتيكي على فريق‏املالكية البحريني باربعة اهداف لثالثة يف املباراة‬ ‫التي جرت يف املنامة حل�ساب اجلولة ‏الثالثة من كا�س االحتاد اال�سيوي‪.‬‬ ‫وقال �شني�شل ان فريقنا تعر�ض لبداية �سيئة ب�سبب التهاون‏والربود الذي‬ ‫دخلوا به املباراة وبالتايل تلقينا �صدمة بثالثة اهداف اعادت للفريق‬ ‫حما�سته ‏ومتا�سكه بعد ان �شعروا بنك�سة كبرية وهم حاملو اللقب‪ .‬وبني‬ ‫ان احراز هدف بال�شوط االول وا�ستثمار ا�سرتاحة بني ال�شوطني العادة‬ ‫الروح املعنوية ‏لالعبني والرتكيز على الواجبات وجتاوز االخطاء التي‬ ‫وقعنا بها ومنها الكرات العر�ضية التي‏ت�سببت بهدفني يف مرمانا وحر�ص‬ ‫الالعبني ورغبتهم جتلت يف ال�شق الثاين من املباراة ‏لنحقق رميونتادا‬ ‫اكدت ان فريق القوة اجلوية اظهر �شخ�صية البطل يف ال�شق الثاين من‬ ‫‏املباراة‪ .‬وا�شار اىل ان املباراة كانت در�سا كبريا لالعبينا على احرتام‬ ‫الفريق املناف�س وان املباراة ‏ال تنتهي حتى �صافرة النهاية‪ ،‬وان كرة‬ ‫القدم هي التزام بالواجبات داخل امللعب واال�ستفادة ‏من االخطاء اف�ضل‬ ‫وا�سرع الطرق للعودة‪ ،‬منوها �سعداء مبا حتقق ونتمنى ان يوا�صل فريق‬ ‫‏القوة اجلوية �سعيه لتحقيق لقب ثالث على التوايل‪ .‬ي�شار اىل ان فريق‬ ‫القوة اجلوية بعد فوزه على املالكية ت�صدر املجموعة االوىل بر�صيد �سبع‬ ‫نقاط‪.‬‬


‫| ذاكرة عراقية | ‪7‬‬

‫الأربعاء املوافق ‪ 7‬من �آذار ‪ 2018‬العدد ‪ 3994‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬ ‫‪Wednesday, 7 March. 2018 No. 3994 Year 15‬‬

‫من ضحايا المؤامرة المفتعلة في تموز ‪1979‬‬

‫اللواء الركـن وليـد حممـود �سـريت حممد توفيق العـزاوي‬ ‫يُعد اللواء الركن وليد حممود �سـريت حممد توفيق العـزاوي من‬ ‫كبار القادة الع�سكريني يف اجلي�ش العراقي وقد تبو�أ من�صب قائد‬ ‫الفيلق الأول قبل �أن يتهمه �صدام ح�سني باال�شرتاك يف امل�ؤامرة التي‬ ‫افتعلها �صدام �ضد كبار امل�س�ؤولني يف الدولة واحلزب واجلي�ش‪.‬‬ ‫هذا املوجز من حياة املرحوم وليد �سريت �أعدته عائلته للن�شر و�سبق‬ ‫ملجلة ‪� -‬أوراق من ذاكرة العراق ‪� -‬أن ن�شرت هذا املوجز احلياتي‬ ‫ولأهمية �شخ�صية ال�شهيد وليد نعيد ن�شر املوجز مع ال�شكر والتقدير‬ ‫لعائلته الكرمية‪.‬‬ ‫شامل عبد القادر‬

‫مواليد ني�سان عام ‪ .1938‬من �سكنة‬ ‫منطقة الأعظمية يف ب��غ��داد‪ ،‬تخرج‬ ‫من ثانوية الأعظمية للبنني – الفرع‬ ‫ال��ع��ل��م��ي ع����ام ‪ .1955‬ح���ائ���ز على‬ ‫ال�شهادات الآتية‪:‬‬ ‫‪� -1‬شهادة الكلية الع�سكرية العراقية‬ ‫– بكالوريو�س يف العلوم الع�سكرية‬ ‫(‪ )1958‬الدورة (‪.)34‬‬ ‫‪� -2‬شهادة �أك��ادمي��ي��ة �ساندهري�ست‬ ‫احلربية امللكية الربيطانية – كمربيل‬ ‫(‪ )1958‬الدورة (‪.)21‬‬ ‫‪� -3‬شهادة كلية الأرك���ان العراقية –‬ ‫درج���ة (�أ) ‪ /‬ماج�ستري يف العلوم‬ ‫الع�سكرية (‪ )1969‬الدورة (‪.)34‬‬

‫‪� -4‬شهادة مركز الدروع اليوغو�ساليف‬ ‫– دبلوم فخرية (‪.)1974‬‬ ‫�شارك يف الدورات التالية‪:‬‬ ‫‪ -1‬اال�سلحة اخلفيفة (مدر�سة امل�شاة‬ ‫الربيطانية – هايت)‬ ‫‪ -2‬التعبية ال�صغرى (مدر�سة امل�شاة‬ ‫الربيطانية – ورمن�سرت)‬ ‫‪ -3‬املغاوير (مدر�سة قتال فرقة امل�شاة‬ ‫الثانية)‬ ‫‪ -4‬الوقاية من ا�سلحة التدمري ال�شامل‬ ‫(مدر�سة ال�صنف الكيمياوي)‬ ‫‪ -5‬امل��دف��ع��ي��ة لآم������ري الت�شكيالت‬ ‫(مدر�سة مدفعية امليدان)‬ ‫�شغل العديد من املنا�صب يف اجلي�ش‬

‫اللواء الركن وليد �سريت‬

‫وليد �سريت يت�سلم ك�أ�س الفوز من الزعيم عام ‪1962‬‬

‫العراقي وكما ي�أتي‬ ‫‪� -1‬آمر ف�صيل ‪ 3‬يف الكلية الع�سكرية ‬ ‫(‪)1962/7/22 – 1959 /1/18‬‬ ‫‪� -2‬ض ر ‪� 3‬أ �س لواء م�شاة ‪ 25‬‬ ‫(‪)1963/3/4 – 1962/7/23‬‬ ‫‪� -3‬ض ر ‪� 3‬أ �س فرقة مدرعة ‪4‬‬ ‫(‪)1963/12/14 – 1963/3/5‬‬ ‫‪� -4‬آمر �سرية ‪ 1‬ف ‪ 2‬لواء م�شاة ‪ 19‬‬ ‫(‪)1964/4/17 – 1963/12/18‬‬ ‫‪� -5‬ضابط جتنيد كفري‬ ‫(‪)1964/11/28 – 1964/4/20‬‬ ‫ ‬ ‫‪� -6‬أمرة مديرية االدارة‬ ‫(‪)1965/1/2 – 1964/11/28‬‬ ‫‪� -7‬آمر �سرية ‪ 1‬ف ‪ 2‬لواء م�شاة ‪2‬‬ ‫(‪)1965/6/20 – 1965/1/14‬‬ ‫‪� -8‬آم����ر ���س��ري��ة م��غ��اوي��ر خ��ال��د بن‬ ‫–‬ ‫الوليد (‪1965/6/21‬‬ ‫‪)1967/4/22‬‬ ‫‪� -9‬آمر �سرية ‪ 4‬يف كلية االحتياط ‬ ‫(‪)1967/6/10 – 1967/4/22‬‬ ‫‪��� -10‬ض��اب��ط ارت��ب��اط يف م��ق��ر لواء‬ ‫مدرع‪6‬‬ ‫(‪)1967/8/30 – 1967/6/10‬‬ ‫‪ -11‬تلميذ يف كلية الأركان ‬ ‫(‪)1969/3/15 – 1967/9/14‬‬ ‫‪ -12‬مقدم لواء احلر�س اجلمهوري‪ .‬‬ ‫(‪)1969/5/3 – 1969/3/21‬‬ ‫‪� -13‬آم�����ر ف‪� 2‬آيل ل����واء حر�س‬ ‫جمهوري‪.‬‬ ‫(‪)1969/9/11 – 1969/5/4‬‬ ‫‪ -14‬مدير اال�ستخبارات الع�سكرية‪ .‬‬ ‫(‪)1970/4/1 – 1969/9/11‬‬ ‫‪ -15‬ملحق ع�سكري يف لندن‪ .‬‬ ‫(‪)1970/12/23 – 1970/4/1‬‬ ‫‪� -16‬ضابط ركن االركان العامة‪ .‬‬ ‫(‪)1971/4/30 – 1971/1/9‬‬

‫‪ -17‬ملحق ع�سكري يف بريوت‪.‬‬ ‫(‪)1972/2/20 – 1971/4/30‬‬ ‫‪� -18‬آم�������ر ل�������واء م�������درع ‪ 30‬يف‬ ‫املن�صورية‪ .‬‬ ‫(‪)1975/3/31 – 1972/3/18‬‬ ‫‪ -19‬ق��ائ��د ف��رق��ة امل�����ش��اة ال�سابعة‬ ‫(ق���وات املن�صور) (‪– 1975/4/1‬‬ ‫‪)1978/5/12‬‬ ‫‪ -20‬ق���ائ���د ال��ف��ي��ل��ق الأول (ق����وات‬ ‫ال��ر���ش��ي��د) م��ن ‪ 1978/5/13‬لغاية‬ ‫‪ 1979/7/20‬وهو تاريخ اعتقاله‪.‬‬ ‫�شارك يف حرب ‪ 5‬حزيران ‪ 1967‬حيث‬ ‫طلب التطوع لاللتحاق م��ع قطعات‬ ‫اجلي�ش العراقي املتجهة اىل اجلبهة‬ ‫االردن��ي��ة لقتال ال��ع��دو اال�سرائيلي‬ ‫برغم ا�صابة ذراعه اليمنى و�صعوبة‬ ‫ا�ستخدامها حيث ك��ان ال ي��زال حتت‬ ‫املعاجلة‪� .‬شارك يف حرب ‪ 6‬ت�شرين‬ ‫�أول ‪ 1973‬عندما كان امر لواء (‪)30‬‬ ‫يف من�صورية اجل��ب��ل‪ .‬منح العديد‬ ‫من الأن��واط وعددها (‪ )15‬ملا قام به‬ ‫من �أعمال بطولية خالل فرتة خدمته‬ ‫ومن �أهمها نوط ال�شجاعة عدد (‪/)2‬‬ ‫نوط اجلريح‪ /‬نوط القوة اجلوية‪/‬‬ ‫ن��وط ال��راف��دي��ن (ال��درج��ة الرابعة)‪/‬‬ ‫نوط حرب ‪ 6‬ت�شرين اول ‪ /73‬نوط‬ ‫عائدون (فل�سطني)‪ /‬نوط التعاون‪/‬‬ ‫ن����وط ال��ي��وب��ي��ل ال���ذه���ب���ي للجي�ش‬ ‫العراقي‪ /‬نوط ال�سالم وغريها‪ .‬منح‬ ‫قدم ممتاز ملدة �سنة لإبدائه �شجاعة‬ ‫فائقة �أدت اىل ا�صابته بجرح بليغ‬ ‫يف ذراع��ه االمي��ن كما منح على �أثره‬ ‫نوط ال�شجاعة وقد كان ي�ؤدي التحية‬ ‫الع�سكرية بيده الي�سرى ب�سبب تلك‬ ‫اال���ص��اب��ة‪ ,‬كما منح ق��دم مم��ت��از ملدة‬ ‫�سنتني وذلك لتخرجه من كلية الأركان‬

‫ب��درج��ة (�آ) ب��ال��رغ��م م��ن �إ���ص��اب��ة يده‬ ‫اليمنى وال�صعوبات التي واجهها‬ ‫بالتدرب على الكتابة باليد الي�سرى‪.‬‬ ‫منح الكثري من كتب ال�شكر والتقدير‬ ‫منها جلهوده املبذولة لإجناح التمارين‬ ‫الع�سكرية واملبادرات املنجزة لإعداد‬ ‫منهاج �سباقات الكفاءة‪ ,‬و�شق الطرق‪,‬‬ ‫واال�شراف على بناء القرى الع�صرية‬ ‫يف امل���ن���اط���ق ال�����ش��م��ال��ي��ة وغ�ي�ره���ا‪.‬‬ ‫ل��ه ال��ك��ث�ير م��ن امل���ؤل��ف��ات والبحوث‬ ‫وال�ت�راج���م وال��ك��را���س��ات الع�سكرية‬ ‫والدرا�سات منها‪:‬‬ ‫‪ -1‬القتال يف املناطق املبنية‬ ‫‪ -2‬الدفاع التعر�ضي‬ ‫‪ -3‬النهج ال��ث��اب��ت (���س��ب��اق��ات العمل‬ ‫الثابتة)‬ ‫‪� -4‬سباقات الكفاءة‬ ‫‪ -5‬قتاالت خا�صة‬ ‫‪ -6‬م���ق���االت ع�����س��ك��ري��ة و�سيا�سية‬ ‫من�شورة يف املجلة الع�سكرية منها‪:‬‬ ‫• النار ال�سيالة‬ ‫• احلرب اخلاطفة‬ ‫• احلرب النف�سية‬ ‫• القوة اجلوية يف احلرب احلديثة‬ ‫• الدروع يف احلرب احلديثة‬ ‫• احلوامات عجالت امل�ستقبل!!‬ ‫• ا�ستخدام ن �أ م يف ال�صولة‬ ‫• كودريان القائد‬ ‫• الفرقة املدرعة يف الدفاع ال�سيار‬ ‫• امل�أوى‪...‬وامل�أوى البديل‬ ‫• الهجوم املدرع ليال‬ ‫• العبور عرب اخلطوط‪...‬‬ ‫• املرتا�س املرن – تقدير املوقف يف‬ ‫الدفاع‪.‬‬ ‫• اجلي�ش العقائدي‬ ‫‪ -7‬كتب مرتجمة يف الريا�ضة منها‪:‬‬ ‫• املالكمة للنا�شئني‬ ‫• ادارة وتدريب املالكمة‬ ‫• االلعاب والريا�ضة يف اجلي�ش‬ ‫• ال��ل��ي��اق��ة ال��ب��دن��ي��ة يف الريا�ضة‬ ‫وال�صحة‬ ‫يهتم بالهوايات مثل‪:‬‬ ‫‪ -1‬جمع ال��ط��واب��ع (وه���و ع�ضو يف‬ ‫جمعية الطوابع العراقية)‬ ‫‪ -2‬جمع العملة املعدنية والورقية‬ ‫‪ -3‬امل��ط��ال��ع��ة وج��م��ع ال��ك��ت��ب بكافة‬ ‫ان���واع���ه���ا وم����ن اه��م��ه��ا الع�سكرية‬ ‫والتاريخية وال�سيا�سية‪.‬‬ ‫‪ -4‬ال�صيد والرماية‬ ‫‪ -5‬الت�صوير الفوتوغرايف‬ ‫‪ -6‬الريا�ضة والألعاب‬

‫وليد �سريت ‪..‬‬ ‫طـالب يف كلية‬ ‫�ساندهري�ست‬

‫‪ -7‬االه��ت��م��ام ب��احل��دي��ق��ة والب�ستنة‬ ‫وعلى االخ�ص ال�شوكيات وال�صبار‬ ‫‪ -8‬تربية احليوانات مثل اال�سماك‬ ‫والطيور والكالب‪.‬‬ ‫ي��ه��ت��م ك���ث�ي�را ب��ال��ري��ا���ض��ة واللياقة‬ ‫البدنية‪:‬‬ ‫‪��� -1‬ش��ارك يف الكثري م��ن البطوالت‬ ‫الريا�ضية وح��از على املرتبة االوىل‬ ‫وال��ث��ان��ي��ة يف ن���زاالت امل�لاك��م��ة التي‬ ‫ج���رت يف اك��ادمي��ي��ة �ساندهري�ست‬ ‫احلربية امللكية الربيطانية وكذلك يف‬ ‫العراق وح�صل على �شهادة حتكيم يف‬ ‫املالكمة وا�ستحق لقب حكم‪ /‬قا�ضي‬ ‫احت��ادي يف املالكمة يف العراق عام‬ ‫‪ 1965‬وكذلك على �شهادة مدرب دويل‬ ‫مبوجب �شهادة التدريب ال�صادرة من‬ ‫املجل�س ال��دويل الع�سكري للريا�ضة‬ ‫عام ‪.)1963‬‬ ‫‪ -2‬فائز باملرتبة االوىل والثانية يف‬ ‫اكرث من ‪� 10‬سباقات للرماية بامل�سد�س‬ ‫والبندقية االلية والقيا�سية وكانت‬ ‫اللجنة االوملبية الوطنية العراقية‪/‬‬ ‫االحت����اد ال��ع��راق��ي امل��رك��زي للرماية‬ ‫قد قرر اعتباره �أف�ضل ريا�ضي لعام‬ ‫‪ 1978‬مبوجب كتاب ر�سمي‪ ،‬علما انه‬ ‫كان ي�ستخدم يده الي�سرى يف الرماية‬ ‫بعد ا���ص��اب��ة ي��ده اليمنى يف احدى‬ ‫امل��ع��ارك وق��ي��ام��ه بالتمرين احلثيث‬ ‫والد�ؤوب على ا�ستخدام يده الي�سرى‬ ‫بديال عنها‪.‬‬ ‫‪ -3‬ب��ط��والت فرقية يف ال�بري��د ‪x 4‬‬ ‫‪100‬‬

‫‪ -4‬بطوالت فردية رك�ض ال ‪ 100‬م‬ ‫كانت �أفكاره وتوجهاته ال تن�سجم مع‬ ‫خمططات وتوجهات القيادة �آنذاك‬ ‫وخ�صو�صا الع�سكرية منها‪ .‬فحاولوا‬ ‫ب�شتى الطرق �إبعاده �أو التخل�ص منه‬ ‫�أما ب�إر�ساله اىل امللحقيات الع�سكرية‬ ‫خ����ارج ال��ق��ط��ر �أو ت��ك��ل��ي��ف��ه مبهمات‬ ‫ع�سكرية فيها خطورة على حياته بغية‬ ‫التخل�ص منه بهذه الطريقة‪ ,‬وكان‬ ‫مبقدورهم �أن يحيلوه على التقاعد �أو‬ ‫يبعدوه ب�صورة دائمية عن العراق‪,‬‬ ‫اال �أن��ه��م ك��ان��وا ي�����ش��ع��رون باحلاجة‬ ‫املا�سة ملعلوماته الع�سكرية وكفاءته‬ ‫امل�����ش��ه��ود ل��ه��ا‪ .‬مت اع��ت��ق��ال��ه بتاريخ‬ ‫‪ 1979/7/20‬من مقر الفيلق االول‬ ‫يف كركوك (قيادة قوات الر�شيد) من‬ ‫قبل �أمني �سر الفرع الع�سكري حلزب‬ ‫البعث وثالثة من �أع�ضاء الفروع معهم‬ ‫�ضباط اال�ستخبارات من بغداد وكان‬ ‫هذا يف اليومني ال�سابقني لالجتماع‬ ‫الذي عقد يف قاعة اخللد يف ‪ 22‬متوز‬ ‫‪ 1979‬وق��د ق��ام ب��االت�����ص��ال الهاتفي‬ ‫ب�أ�سرته الخر مرة وحتيتهم دون ان‬ ‫يذكر لهم انه رهن االعتقال او ينوه‬ ‫ب�أية معلومة واو�صى زوجته بزيارة‬ ‫والدته وار�سال حتيته لها ودعا الله ان‬ ‫يكون يف عونهم وردت عليه زوجته‬ ‫باملثل داعية الله ان يكون يف عونه‬ ‫دون ان تعرف امل�صري امل�ؤمل الذي كان‬ ‫خمب�أ له‪ .‬اعدم بتاريخ ‪,1979/8/8‬‬ ‫وق��د ك��ان وا�ضحا عند ا�ستالم جثته‬ ‫�آثار التعذيب على ج�سمه‪.‬‬

‫دور الدبابات يف حركة ‪� 8‬شباط ‪1963‬‬ ‫الحلقة األخيرة‬ ‫زهير عبد الرزاق عبد‬

‫(يَرتدون مالب�س مدنية ويحملون مالب�سهم الع�سكرية وتنقلهم �سيارات‬ ‫مدنية �صغرية) وكذلك تزويدهم بالأ�سلحة اخلفيفة مع عتادها (داخل‬ ‫حقائب ي��دوي��ة) م��ع تامني �سالمة تنقلهم م��ن �ساحة الن�سور (تقاطع‬ ‫بغداد‪ -‬حلة – �أبي غريب) حتى مع�سكر �أبي غريب‪ .‬حيث اختريت كتيبة‬ ‫الدبابات الرابعة مركزا للتجمع و مقرا لإدارة حركة (‪� 8‬شباط) ب�سبب‬ ‫قربها من خم��ازن العتاد واملر�سالت الال�سلكية ل�ل�إذاع��ة بالإ�ضافة �إىل‬ ‫�سرعة الو�صول �إىل منطقة ال�صاحلية حيث حمطة الإذاعة والتلفزيون‬ ‫وعند و�صول ال�ضباط املنفذين بني ال�ساعة ال�سابعة والثامنة �صباحا‪,‬‬ ‫بذلت جهودا كبرية لإكمال نواق�ص الدبابات من املاء والوقود واحلركة‬ ‫�إىل خمازن العتاد ال�ستالم العتاد الثقيل واملتو�سط‪ .‬حلقت ثالث طائرات‬ ‫قا�صفة فوق �أجواء مع�سكر �أبي غريب قبل ال�ساعة التا�سعة �صباحا قادمة‬ ‫من قاعدة احلبانية اجلوية لتقدمي الإ�سناد اجل��وي القريب للدبابات‬ ‫التي تتقدم نحو اهدافها ومنع الطائرات الأخرى من التدخل بحركتها‬ ‫وق��د �أدت ال���دور املطلوب منها ب�شكل ف��ع��ال وم���ؤث��ر‪ .‬ا���ص��در (العميد‬ ‫البكر) امل��وج��ود يف مقر (ك د ب‪ )4‬حينذاك �أوام���ره بحركة الدبابات‬ ‫التي �أكملت نواق�صها وانطالقها باجتاه �أهدافها امل��ح��ددة مع تزويد‬ ‫امل�شاركني باحلركة بكلمة ال�سر وامل���رور (رم�ضان م��ب��ارك) للتعريف‬ ‫وجتنب اال�صطدام مع العنا�صر ال�صديقة و�صل رعيل (ثالث دبابات)‬ ‫�إىل حمطة مر�سالت �أبي غريب ب�صحبة بع�ض �أع�ضاء (ق‪ .‬ق) واملكتب‬ ‫الع�سكري و�أذيع البيان الأول للحركة بعد ال�ساعة التا�سعة �صباح يوم‬ ‫(‪� 8‬شباط) من قبل (حازم جواد نائب �أمني ال�سر)‪ ,‬انطلقت بقية الدبابات‬ ‫ب�شكل �أرتال منفردة ال تزيد عن رعيل دبابات‪ ,‬متت ال�سيطرة على حمطة‬ ‫الإذاعة والتلفزيون يف منطقة ال�صاحلية من قبل احد االرتال وقد رافقها‬ ‫عنا�صر قيادية ع�سكرية ومدنية بحدود ال�ساعة احلادية ع�شرة ظهر ًا‬ ‫وبعدها تنقل (العميد البكر) مع املجموعة املوجودة يف مر�سالت �أبي‬ ‫غريب �إىل منطقة ال�صاحلية وا�صبحت مقرا للمجل�س الوطني لقيادة‬ ‫الثورة‪ .‬بينما و�صل رتل �أخ��ر �إىل مع�سكر الر�شيد يت�ألف من دبابتني‬ ‫يعتليها كل من (العقيد املتقاعد طاهر يحيى والعقيد الركن املتقاعد ر�شيد‬ ‫م�صلح والرائد املتقاعد �أنور عبد القادر) وتخلف عن االلتحاق بهم دبابة‬ ‫امل�لازم عدنان خري الله ب�سبب عطلها لنق�ص امل��اء والوقود (ا�ستبدلها‬ ‫ب�أخرى �صاحلة) مل تتمكن الدبابات يف البداية من دخول مع�سكر الر�شيد‬

‫ب�سبب �إغ�لاق الباب النظامي (الرئي�سي) ب�سيارتي حمل (ل��وري) من‬ ‫قبل منت�سبي حمطة كهرباء املع�سكر (حر�س قومي) الذين فتحوا النار‬ ‫على الدبابتني مبا ا�ضطر الرائد �أن��ور عبد القادر للرد على النار وقتل‬ ‫ثمانية منهم وان�سحب البقية بعيد ًا (ب�سبب انعدام التن�سيق بينهم) متت‬ ‫�إزالة العوائق ودخلت الدبابتان وفر�ضت ال�سيطرة على مقر (ل م�ش ‪19‬‬ ‫ناق�ص فوج) وكتيبتي الدبابات الأوىل والثالثة وقاعدة الر�شيد اجلوية‬ ‫بالتعاون مع �ضباط من داخ��ل املع�سكر م�شاركني باحلركة‪ .‬مع �إطالق‬ ‫�سراح جميع املعتقلني املوجودين يف ال�سجن الع�سكري رقم واحد (بينهم‬ ‫عنا�صر مدنية وع�سكرية مت اعتقالهم وتوقيفهم منذ �أح��داث املو�صل‬ ‫بداية عام ‪ 1959‬وكان ب�ضمنهم عما�ش وال�سعدي)‪ ,‬بعد مغادرة الفريق‬ ‫الركن عبد الكرمي قا�سم منزله (الواقع يف العلوية والقريب من �شارعي‬ ‫ال�سعدون والن�ضال) ودخوله مقر وزارة الدفاع بحدود ال�ساعة العا�شرة‬ ‫والن�صف �صباح يوم (‪� 8‬شباط) فقد و�صلت �أربع دبابات قرب املنطقة‬ ‫بحدود ال�ساعة احلادية ع�شرة من نف�س اليوم‪ .‬فحاولت الدبابة الأوىل‬ ‫اقتحام الباب النظامي (الرئي�سي) املطل على �شارع الر�شيد كان بداخلها‬ ‫كل من (م�لازم وج��دي ناجي‪ ,‬م�لازم �سعدون فليح‪ ,‬م ‪� .‬أول ها�شم عبد‬ ‫الرزاق) ف�أ�صيبت بقذيفة م‪ /‬دب نوع ( بي ‪10‬رو�سي ال�صنع) فاحرتقت‬ ‫الدبابة وجرح من فيها فهجم عليهم م�ؤيدو الزعيم من املدنيني املتجمعني‬ ‫قرب املنطقة و�أخرجوهم منها وقتل �ضابطان و�أ�صيب م ‪� .‬أول ها�شم عبد‬ ‫الرزاق بجروح بليغة فتدخل (الرائد �سعيد مطر) وادخله حممو ًال على‬ ‫بطانية �إىل �أمرية االن�ضباط الع�سكري (الواقعة قرب مدخل الوزارة)‬ ‫على �أمل ا�ستنطاقه واحل�صول على معلومات تفيدهم بالتحقيق فيما بعد‬ ‫(نقل م‪� .‬أول ها�شم وهو يئن من الأمل اىل م�ست�شفى الر�شيد الع�سكري ظهر‬ ‫يوم ‪� 9‬شباط بعد دخول االنقالبيني ثكنة الوزارة وبقى على قيد احلياة‬ ‫برتبة عقيد)‪ ,‬وبالوقت نف�سه تقربت الدبابة الثانية حماولة اقتحام‬ ‫ال�سياج اخلارجي الأمامي كان بداخلها كل من (مالزم كامل ح�سن نعمة‪,‬‬ ‫مالزم طارق �صادق �إبراهيم) وفج�أة ح�صل انفجار ان�شطر مدفع الدبابة‬ ‫وقتال بعد �إخراجهما جرحى من داخل الدبابة من قبل م�ؤيدي الزعيم‪,‬‬ ‫(ميكن تخمني �سبب االنفجار وجود مادة ال�شحم داخل جف ال�سبطان‬ ‫او ح�صول التواء‪ /‬انحراف املدفع نتيجة ارتطامه ب�أحد �أعمدة ال�سياج‬ ‫اخلارجي او قد يكون ال�سبب �إ�صابة مبا�شرة بقذيفة مدفعه بي ‪ .)10‬لقد‬ ‫�أطلق على الدبابتني الأوىل والثانية اللتني حاولتا اقتحام ثكنة وزارة‬ ‫الدفاع بـ(دبابتي املوت) حيث قتل �ضباط خلية حزبية وجناة م�س�ؤولها‬ ‫امل�صاب من موت حمقق‪ ,‬حاولت الدبابتان الثالثة والرابعة االقرتاب من‬ ‫ال�سياج اخلارجي ف�أعطبتا بـ�إ�صابتهما من م‪ /‬دب وجرح كل من (مالزم‬

‫عدنان دح��ام وامل�لازم �سعدي طعمه عبا�س) فا�ضطرتا لالن�سحاب �إىل‬ ‫منطقة امليدان ومل جتر �أية حماولة اقتحام من قبل الدبابات مرة �أخرى‪,‬‬ ‫وبالوقت ذاته و�صل رتل دبابات �إىل ال�ضفة الغربية لنهر دجلة من جانب‬ ‫الكرخ (قرب بناية �إعدادية الكرخ للبنني والدور ال�سكنية ملنطقة خ�ضر‬ ‫اليا�س) وفتح الرعيل نريان مدافعه باجتاه ال�ضفة ال�شرقية للنهر (اجلزء‬ ‫اخللفي ل��ل��وزارة) �أ�صيبت الدبابات الثالث مبقذوفات �أ�سلحة م‪ /‬دب‬ ‫وجرح كل من (م‪� .‬أول �أ�سعد خليل وقطعت يده الي�سرى و م‪� .‬أول عبد‬ ‫الرزاق �إبراهيم ومالزم عدنان �شريف) نقلوا جميع ًا للعالج يف م�ست�شفى‬ ‫الر�شيد الع�سكري)‪� .‬إن القطعات املكلفة بحماية ثكنة وزارة الدفاع هي (ف‬ ‫‪ 2‬ل م�ش ‪� ,19‬أربعة �سرايا ان�ضباط ع�سكري‪� ,‬سرية حرا�سة‪ ,‬بطرية م‪ /‬ط‬ ‫مدافع ‪ 37‬ملم مع ثمانية مدافع �ضد الدبابات بي ‪ 10‬والعديد من القاذفات‬ ‫اخلفيفة والر�شا�شات الثقيلة واملتو�سطة) �صمدت وقاتلت ب�شجاعة �إىل‬ ‫�أن ب�سط (ف ‪ 3‬ل م�ش ‪ )8‬بقيادة (مقدم ركن حممد يو�سف طه) �سيطرته‬ ‫على الثكنة والذي �سبق و�أن و�صل بغداد بال�ساعة اخلام�سة من ع�صر‬ ‫يوم (‪� 8‬شباط) قادم ًا مع بقية اللواء من مع�سكر ال��وروار غرب الفرات‬ ‫وبعد اال�ستطالع وو�ضع اخلطة با�شر بالهجوم عند ال�ساعة ال�ساد�سة‬ ‫م�ساء وانتهت معركة اقتحام الوزارة ظهر يوم (‪� 9‬شباط) حني �سلم (ف‬ ‫ر عبد الكرمي قا�سم) نف�سه لالنقالبيني ونقل مع ال�ضباط املتبقني معه‬ ‫بوا�سطة مدرعتني �إىل منطقة ال�صاحلية مبنى حمطة االذاعة والتلفزيون‬ ‫حيث مقر املجل�س الوطني لقيادة الثورة ومت ت�صفيته مع االخرين ما عدا‬ ‫رب‬ ‫(م‪ .‬قا�سم �أمني اجلنابي املرافق ال�شخ�صي) مبحاكمة �صورية هزيلة‪َ .‬‬ ‫�سائل ي�س�أل ملاذا اختار الراحل الفريق الركن عبد الكرمي قا�سم (رحمه‬ ‫ٍ‬ ‫الله) خطة (الدفاع امل�ستكن) وانتظر االنقالبيني يحيطون وزارة الدفاع‬ ‫حتى �أحكموا الطوق حولها وبقى ينتظرهم يطرقون بعنف باب قلعته‬ ‫احل�صينة (عرين الأ�سد) وهو من ال�ضباط امل�شهود لهم بالكفاءة وال�شجاعة‬ ‫واحلنكة وهو يعي ويدرك جيد ًا املقولة الع�سكرية (�أن خري و�سيلة للدفاع‬ ‫هي الهجوم) فلم ي�أمر ب�شن هجمات مقابلة على قوات االنقالبيني الذين ال‬ ‫تتوفر لديهم عنا�صر م�شاة حتمي دباباتهم التي حاولت اخرتاق ال�سياج‬ ‫اخلارجي للوزارة واعتمدوا على ب�ضع دبابات منت�شرة ومبعرثة تكاد‬ ‫ان تكون غري �صاحلة للقتال لأ�سباب فنية و�إدارية وا�ستخدموا عنا�صر‬ ‫مدنية غري مدربة وحتمل �أ�سلحة قدمية يعلوها ال�صد�أ ب�سبب اخلزن‬ ‫حتت الأر�ض‪ .‬يف حني يوجد املئات من ال�شباب امل�ؤيدين للزعيم يحيطون‬ ‫بالوزارة لتقدمي الإ�سناد له وا�ستعدادهم للت�ضحية بالنف�س دفاع ًا عنه‪.‬‬ ‫لقد �أقدم االنقالبيون على جمازفة غري حم�سوبة النتائج ومغامرة �أ�شبه‬ ‫باملقامرة وكما قالها املقدم (النقيب) الطيار منذر توفيق الونداوي من�سق‬

‫الإ�سناد اجلوي القريب للحركة (لقد لعبنا معهم قمار‪� /‬سي ورق وربحنا‬ ‫املعركة بالقدرة) �أن املباغتة التي حققها االنقالبيون �أتت �أكلها ب�أحداث‬ ‫االرتباك وما تالها من نتائج كارثية‪ .‬لقد متيزوا بالعزمية واالندفاع نحو‬ ‫�أهدافهم يف حني تقاع�س الذين كان معول عليهم تقدمي الإ�سناد والدعم‬ ‫للزعيم‪ .‬كانت معركة وزارة الدفاع التي ا�ستغرقت ثالثني �ساعة تقريب ًا‬ ‫�شر�سة وقا�سية لكال الطرفني املتقاتلني حيث �سقطت �ضحايا ب�شرية‬ ‫بحدود خم�سني �شخ�ص ًا ع�سكريني ومدنيني من االنقالبيني‪ .‬و�أكرث من‬ ‫خم�سمائة �شخ�ص من الع�سكريني واملدنيني املدافعني واملقاومني طيلة‬ ‫االيام الثالثة (‪ 8‬و ‪ 9‬و ‪� 10‬شباط ‪ )1963‬ي�ضاف اليها خ�سائر اال�سلحة‬ ‫املختلفة واملعدات الثمينة واالبنية واملن�ش�آت الع�سكرية واملدنية احلديثة‬ ‫والرتاثية فيها‪� .‬إن ما ح�صل وما جرى هل هو ب�سبب املغامن واملغارم‬ ‫ام �شيء �آخر؟ �أين م�صلحة البلد واملواطن من كل هذا؟ هل اتعظنا من‬ ‫التجارب القا�سية املتكررة التي مرت �أم �أ�صبحنا حق ًال لها؟!‬


‫‪6‬‬

‫عربي ودولي‬

‫الأربعاء املوافق ‪ 7‬من �آذار ‪ 2018‬العدد ‪ 3994‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬ ‫‪Wednesday ,7 March. 2018 No. 3994 Year 15‬‬

‫امتناع وزيرة موريتانية عن م�صافحة‬ ‫الرئي�س الرتكي �إردوغان يثري نقا�ش ًا عام ًا‬

‫زعيم كوريا ال�شمالية يرغب‬ ‫يف حت�سني العالقات مع اجلنوب‬

‫مل يفوت املدونون املوريتانيون‬ ‫ال����ذي����ن ي���ت���اب���ع���ون ال�صغرية‬ ‫وال����ك����ب��ي�رة‪ ،‬ام���ت���ن���اع وزي�����رة‬ ‫ال��زراع��ة امل��وري��ت��ان��ي��ة‪ ،‬الأمينة‬ ‫ب���ن���ت �أمم��������ه‪ ،‬ع����ن م�صافحة‬ ‫ال��رئ��ي�����س ال�ت�رك���ي رج���ب طيب‬ ‫�إردوغ���������ان خ��ل�ال اال�ستقبال‬ ‫الر�سمي الذي خ�ص�ص له �أثناء‬ ‫زي��ارت��ه الأخ��ي�رة لنواك�شوط‪.‬‬ ‫كما مل ي��ف��وت امل��دون��ون موقفا‬ ‫�آخ�����ر م��ع��اك�����س��ا ه���و م�صافحة‬ ‫ال��ن��اه��ا ب��ن��ت م��ك��ن��ا���س وزي����رة‬ ‫ال��ت��ج��ارة للرئي�س ال�ترك��ي يف‬ ‫املنا�سبة نف�سها‪.‬ودخل امل��دون��ون يف مقارنات ب�ين موقفي ال��وزي��رت�ين م��ن م�صافحة �إردوغ���ان‬ ‫بني مرحب بانفتاح وزي��رة التجارة‪ ،‬ومنتقد لتحفظ وزي��رة ال��زراع��ة‪ ،‬ومرحب بتحفظ الوزيرة‬ ‫ب��ن��ت �أمم���ه امل��ت��ح��درة م��ن �أ���س��رة دي��ن��ي��ة ـ ومنتقد جل����ر�أة ال���وزي���رة ب��ن��ت م��ك��ن��ا���س‪.‬وت��و���س��ع هذا‬ ‫اجل��دل ليناق�ش ق�ضية م�صافحة الن�ساء للرجال يف املنا�سبات العامة التي جتاوزتها غالبية‬ ‫جمتمعات الأر������ض‪ ،‬بينما ال ت���زال منتقدة يف جمتمعات اخ���رى بينها املجتمع املوريتاين‪.‬‬

‫ذكرت وكالة الأنباء الر�سمية لكوريا ال�شمالية ام�س الثالثاء‪� ،‬أن الزعيم‬ ‫الكوري ال�شمايل كيم جونغ �أون قال لوفد زائر رفيع امل�ستوى من كوريا‬ ‫اجلنوبية �إن��ه يرغب ب�شدة يف حت�سن العالقات بني البلدين و"كتابة‬ ‫تاريخ جديد لإعادة الوحدة" مع اجلنوب‪.‬وقالت الوكالة عن االجتماع‬ ‫الذي جرى �أم�س االول االثنني "بعد �أن �سمع من املبعوث اخلا�ص لل�شطر‬ ‫اجلنوبي بنية الرئي�س الكوري اجلنوبي م��ون جيه �إن عقد قمة بني‬ ‫البلدين‪ ،‬تبادل الزعيم الكوري ال�شمايل وجهات النظر و�أبدى موافقة‬ ‫�شافية" ومل تذكر �أي تفا�صيل عن تلك املوافقة‪ ،‬ح�سبما نقلت رويرتز‪.‬‬ ‫و�أ�ضافت الوكالة يف تقريرها‪�" ،‬أعطى تعليمات مهمة للجهات املعنية‬ ‫التخاذ خطوات عملية �سريعة من �أجل ذلك‪ ،‬تبادل �أي�ضا وجهات نظر‬ ‫عميقة حول م�سائل تخفيف حدة التوترات الع�سكرية يف �شبه اجلزيرة‬ ‫الكورية وتفعيل احلوار متعدد اجلوانب واالت�صال والتعاون والتفاهم"‪.‬‬ ‫وكان البيت الأزرق الرئا�سي يف كوريا اجلنوبية‪ ،‬قد �أعلن‪� ،‬أم�س الأول‪،‬‬ ‫عن زيارة وفد رفيع امل�ستوى من امل�س�ؤولني الكوريني اجلنوبيني �إىل‬ ‫كوريا ال�شمالية‪ ،‬يوم االثنني املا�ضي‪ ،‬لبحث حت�سني العالقات يف �شبه‬ ‫اجلزيرة الكورية واحتمال �إجراء حمادثات بني وا�شنطن وبيونغ يانغ‪.‬‬

‫رئي�س كوريا اجلنوبية يدعو اجلي�ش‬ ‫اىل تركيز كل قواه ملواجهة بيونغ يانغ‬ ‫ق��ال رئي�س كوريا اجلنوبية "مون‪-‬جيه �إن"‪،‬‬ ‫ام�س الثالثاء �أنه ينبغي على اجلي�ش تركيز "كل‬ ‫قواه" على تعزيز قدراته الدفاعية ملواجهة برامج‬ ‫كوريا ال�شمالية ال�صاروخية والنووية حتى و�إن‬ ‫ك��ان احل���وار قائما ب�ين ال��ب��ل��دي��ن‪.‬وق��ال م��ون يف‬ ‫ت�صريحات خالل حفل تخرج ع�سكري "يجب �أن‬ ‫نتحدث مع ال�شمال بخ�صو�ص جعل �شبه اجلزيرة‬ ‫الكورية خالية من الأ�سلحة النووية ولكن علينا‬ ‫يف الوقت نف�سه تركيز كل جهودنا لإقامة دفاعات‬ ‫���ض��د ال�برام��ج ال��ن��ووي��ة وال�����ص��اروخ��ي��ة لكوريا‬ ‫ال�شمالية على وجه ال�سرعة"‪.‬و�أ�ضاف مون �أنه‬ ‫"�سيعمل على تطوير النظام الدفاعي امل�شرتك‬ ‫ب�ي�ن ك���وري���ا اجل��ن��وب��ي��ة وال����والي����ات املتحدة"‪.‬‬ ‫وزارة التجارة‬ ‫ال�شركة العامة لتجارة احلبوب‬ ‫ادارة �سايلو خان بني �سعد‬

‫مزايدة‬

‫تعلنُ ال�شركة العامة لتجارة احلبوب‪� /‬سايلو خان بني �سعد عن بيع املواد املدرجة‬ ‫ادناه يف املزايدة العلنية وفق قانون بيع وايجار اموال الدولة رقم (‪ )21‬ل�سنة‬ ‫‪ 2013‬و�ستجري املزايدة يف ال�ساعة العا�شرة من �صباح يوم (‪)2018/3/20‬‬ ‫فعلى الراغبني بال�شراء احل�ضور باملكان وال��زم��ان املعينني م�ست�صحبني معهم‬ ‫الت�أمينات املبينة ادناه ب�صك م�صدق لأمر ال�شركة وبا�سم امل�شرتي ح�صرا والبطاقة‬ ‫التموينية او بطاقة ال�سكن وب��راءة الذمة من ال�ضريبة ويتحمل من تر�سو عليه‬ ‫املزايدة اجور خزن بن�سبة ‪ % 2/1‬ن�صف من املئة من بدل البيع عن كل يوم ت�أخري‬ ‫وملدة ‪ 30‬يوما واية م�صاريف اخرىاذا مل يتم رفع املواد خالل املدة املحددة‪ .‬علما‬ ‫ان البيع خا�ضع للك�سر القرار ملدة (‪ )5‬خم�سة اي��ام اعتبارا من تاريخ االحالة‪.‬‬

‫املدير العام‬ ‫وزارة العدل‬ ‫مديرية الت�سجيل العقاري العامة‬ ‫من دائرة الت�سجيل العقاري يف الكاظمية‪2/‬‬

‫اعالن تبليغ مدين جمهول االقامة‬ ‫اىل الراهن انعام عليوي عبطان‬

‫نوع التبليغ ‪� :‬أول‬ ‫الت�سل�سل او رقم القطعة‪10559/1 :‬‬ ‫املحلة او رقم وا�سم املقاطعة‪( 7 :‬البور)‬ ‫اجلن�س‪ :‬قطعة ار�ض‬ ‫مقدار الدين ( ‪ ) 29.666.666‬دينار ت�سعة وع�شرون مليون و�ستمائة و�ستة‬ ‫و�ستون الف و�ستمائة و�ستة و�ستون دينار‬ ‫ا�سم الدائن املرتهن‪ :‬م�صرف الرافدين‬ ‫تاريخ اال�ستحقاق‪ :‬م�ستحق االداء‬ ‫بنا ًء على ا�ستحقاق الدين املبني اعاله وطلب الدائن حت�صيله وبالنظر لعدم‬ ‫اقامتك يف املحل املبني بالعقد وانه لي�س لك حمل اقامة معلوم غريه فتعترب‬ ‫بذلك جمهول حمل االقامة فعليه قررنا تبليغك بلزوم دفع الدين وتوابعه خالل‬ ‫‪ 15‬يوما اعتبار ًا من اليوم التايل لتاريخ ن�شر االع�لان واال ف�سيباع عقارك‬ ‫املو�صوف اعاله باملزايدة وفقا للقانون‪.‬‬ ‫مدير دائرة الت�سجيل العقاري يف الكاظمية‪2/‬‬

‫مديرية الزراعة يف حمافظة بغداد‪ /‬الكرخ‬ ‫م‪ /‬اعالن رقم ‪ 42‬ل�سنة ‪2018‬‬ ‫ُ‬ ‫تعلن مديرية ال��زراع��ة يف حمافظة ب��غ��داد‪ /‬جلنة ت���أج�ير االرا�ضي‬ ‫الزراعية باملزايدة العلنية عن ت�أجري امل�ساحات املبينة �أو�صافها ادناه‬ ‫باملزايدة العلنية وفق قانون بيع وايجار اموال الدولة رقم ‪ 21‬ل�سنة‬ ‫‪ 2013‬املعدل والقانون ‪ 35‬ل�سنة ‪ 1983‬يف اليوم الثالثني من اليوم‬ ‫التايل لن�شر االع�لان يف ال�صحيفة �أو يوم العمل ال��ذي يليه يف حال‬ ‫م�صادفة املوعد عطلة و�ستكون املزايدة يف ال�ساعة العا�شرة �صباحا‬ ‫يف مقر مديرية زراعة الكرخ للتفا�صيل مراجعة مقر مديريتنا لالطالع‬ ‫على ال�شروط وتقدمي امل�ستم�سكات املطلوبة ودفع الت�أمينات القانونية‬ ‫البالغة ‪ %20‬من القيمة التقديرية من بدل االيجار املقدر ويتحمل من‬ ‫تر�سو عليه املزايدة اجور ن�شر االعالن‪.‬‬ ‫رقم القطعة‬

‫رقم املقاطعة‬

‫املساحة‬ ‫بالدومن‬

‫املواصفات‬

‫املشيدات‬ ‫واملغروسات‬

‫بدل االيجار السنوي املقدر‬ ‫للدومن الواحد‪ /‬دينار عراقي‬

‫‪39/17‬‬

‫‪ /3‬البو تاج الدين‬

‫‪2/3‬‬

‫غير مستصلحة‬

‫خالية‬

‫‪ 5000‬دينار‬

‫مدير الزراعة يف حمافظة بغداد‪/‬لكرخ‬

‫جمهورية العراق‪ /‬وزارة النفط‪� /‬شركة نفط مي�سان‬ ‫اىل‪� :‬شركات املقاوالت‬ ‫م‪ :‬مناق�صة ‪/4‬مي�سان‪ 2018/‬اخلا�صة بـ(تهيئة ال�ساحة الرتابية مع القاعدة الكونكريتية‬ ‫جلهاز احلفر ‪ O.W23‬للبئر ‪ L15‬م�شرف يف حقل العمارة) �إعالن �أول‬ ‫‪-1‬ي�س ّر �شركة نفط مي�سان دعوة مقدمي العطاءات امل�ؤهلني من ذوي اخلربة ممن يحملون هوية ت�صنيف املقاولني نافذة لعام ‪ 2018‬وبدرجة بت�صنيف رابعة‪ /‬ان�شائي (كحد ادنى)‬ ‫لتقدمي عطاءاتهم للعمل اعاله املحددة كلفته التخمينية بـ (‪� )492.735.000‬أربعمائة واثنان وت�سعون مليون و�سبعمائة وخم�سة وثالثون الف دينار عراقي (�ضمن تخ�صي�صات‬ ‫املوازنة الت�شغيلية) ومبدة تنفيذ (‪ )150‬يوما‪.‬‬ ‫‪-2‬ان وثيقة الدعوة لتقدمي العطاء التي تتبع االعالن عن املناق�صة العامة لهذا امل�شروع �ستن�شر يف ال�صحف الوطنية (ال�صباح اجلديد‪ ،‬امل�شرق‪ ،‬الدعوة)‪.‬‬ ‫‪�-3‬سيتم تنفيذ العطاء من خالل اجراءات العطاءات التناف�سية الوطنية التي حددتها تعليمات تنفيذ العقود احلكومية العامة رقم (‪ )2‬ل�سنة ‪ 2014‬باعتماد الوثائق القيا�سية ال�صادرة‬ ‫عن وزارة التخطيط ومفتوح جلميع املناق�صني‪.‬‬ ‫‪-4‬على مقدمي العطاءات امل�ؤهلني والراغبني يف احل�صول على معلومات ا�ضافية االت�صال ب�شركة نفط مي�سان‪ /‬هي�أه امل�شاريع‪ /‬ق�سم الت�صاميم‬ ‫‪ designs@moc.oil.gov.iq‬وخالل �ساعات الدوام الر�سمي اعتبارا من ال�ساعة التا�سعة �صباحا ولغاية ال�ساعة الثانية ع�شر ظهرا وكما مو�ضحة بوثائق املناق�صة‪.‬‬ ‫‪-5‬معايري التقييم والت�أهيل‪-:‬‬ ‫تقدمي امليزانية العامة (مربحة) املدققة من قبل حما�سب خمت�ص وفقا للقانون تبني الو�ضع املايل لل�سنتني االخرية كحد �أدنى‪ .‬مالحظة‪ :‬اذا كان لل�شركات اعمال منفذة يف ال�سنوات‬‫التي ت�سبق االزمة املالية فقط (على اعتبار ان �شهر حزيران من عام ‪ 2014‬هو تاريخ بدء االزمة املالية) فعليها تقدمي احل�سابات اخلتامية الرابحة لآخر �سنتني والتي ت�سبق عام‬ ‫‪.2014‬‬ ‫احلد االدنى ملعدل االي��رادات ال�سنوي (غري مطلوبة لالعمال ال�صغرية حتت ‪ 5‬مليار دينار) ح�سب اعمام وزارة التخطيط‪ /‬دائرة العقود احلكومية العامة‪ /‬ق�سم املناق�صات‬‫والعقود‪ ....‬املرقم ‪ 18256/7/4‬يف ‪( 2017/8/29‬الفقرة �أوال‪/‬ج)‪.‬‬ ‫ على مقدم العطاء توفري ال�سيولة النقدية اخلا�صة بامل�شروع ومببلغ ال يقل عن (‪ )147.850.000‬مائة و�سبعة واربعون مليون وثمامنائة وخم�سون الف دينار عراقي كحد ادنى‬‫م�ؤيدة بكتاب (�صادر عن م�صرف معتمد يف العراق) ومعنون اىل �شركة نفط مي�سان‪.‬‬ ‫ امل�شاركة ب�صفة مقاول‪ ،‬او ادارة عقود‪ ،‬او كمقاول ثانوي يف عقد واحد (‪ )1‬كحد ادنى خالل ال�سنوات اخلم�سة (‪ )5‬ومببلغ ال يقل عن (‪ )147.850.000‬مائة و�سبعة واربعون‬‫مليون وثمامنائة وخم�سون الف دينار عراقي لتنفيذ عقد مماثل العمال هذا العقد ومت اجنازه بنجاح بالكامل‪ .‬ويعنى باملماثلة حجم العمل‪ ،‬تعقيداته‪ ،‬الظروف املناخية‪ ،‬اال�ساليب‬ ‫والتكنولوجيا امل�ستخدمة امل�شار اليها يف الق�سم ال�ساد�س متطلبات �صاحب العمل‪.‬‬ ‫ كافة املعايري وال�شروط االخرى املن�صو�ص عليها يف وثائق املناق�صة‪.‬‬‫‪ -6‬بامكان مقدمي العطاءات املهتمني �شراء وثائق املناق�صة باللغة العربية بعد تقدمي طلب حتريري اىل‪�/‬شركة نفط مي�سان – الق�سم القانوين – �شعبة العقود واملناق�صات ودفع‬ ‫قيمة البيع للوثائق البالغة (‪ )100.000‬مائة الف دينار عراقي نقدا غري قابل للرد‪.‬‬ ‫‪ -7‬يتم ت�سليم العطاءات اىل العنوان التايل‪ :‬مقر �شركة نفط مي�سان‪ /‬ا�ستعالمات ال�شركة‪� /‬صندوق تقدمي العطاءات رقم (‪ )1‬يف املوعد املحدد قبل ال�ساعة (‪ )12‬ظهرا من يوم غلق‬ ‫املناق�صة امل�صادف (االثنني) ‪ 2018/3/26‬وال ي�سمح بتقدمي العطاءات االلكرتونية والعطاءات املتاخرة �سوف ترف�ض و�سيتم فتح العطاءات بح�ضور مقدمي العطاءات او ممثليهم‬ ‫الراغبني باحل�ضور يف مقر �شركة ‪ -‬نفط مي�سان‪ /‬موقع ا�ستعالمات ال�شركة ال�ساعة (‪ )12‬ظهرا من يوم الغلق املذكور‪.‬‬ ‫‪ -8‬كل العطاءات يجب ان تت�ضمن �ضمان للعطاء (تامينات اولية) مببلغ ال يقل عن (‪ )4.928.000‬اربعة ماليني وت�سعمائة وثمانية وع�شرون الف دينار عراقي على �شكل �صك‬ ‫م�صدق او �سفتجة او خطاب �ضمان �صادرا عن م�صرف عراقي معتمد من قبل البنك املركزي العراقي ونافذا ملدة (‪ )28‬يوم بعد تاريخ نفاذ العطاء‪.‬‬ ‫‪ -9‬مدة نفاذية العطاء (‪ 120‬يوم) من تاريخ غلق املناق�صة‪.‬‬ ‫‪� -10‬سيعقد م�ؤمتر خا�ص لالجابة عن ا�ستف�سارات املقاولني يف متام ال�ساعة التا�سعة �صباحا بتوقيت العا�صمة بغداد من يوم (االثنني) امل�صادف ‪ 2018/3/19‬وذلك على قاعة‬ ‫املركز الثقايف النفطي الواقعة يف دور النفط بق�ضاء العمارة‪ .‬وان كل اال�ستف�سارات املتعلقة بوثائق املناق�صة يجب ان تقدم يف موعد اق�صاه �سبعة ايام ت�سبق تاريخ انعقاد امل�ؤمتر‬ ‫وعلى العنوان املذكور يف الفقرة (‪ )4‬اعاله‪.‬‬ ‫‪-11‬ال يجوز ملنت�سبي الدولة والقطاع العام اال�شرتاك يف املناق�صات ب�صورة مبا�شرة او غري مبا�شرة ولل�شركة احلق يف ا�ستبعاد العطاءات الغري م�ستوفية لل�شروط واملعايري‪.‬‬ ‫‪� -12‬شركة نفط مي�سان غري ملزمة بقبول اوطا العطاءات‪.‬‬ ‫‪ -13‬لن تقوم �شركة نفط مي�سان بدفع اي م�ستحقات مالية (دفعات مرحلية) خالل �أول �شهرين من العمل‪.‬‬ ‫‪ -14‬اذا �صادف موعد انعقاد امل�ؤمتر او موعد الغلق عطلة ر�سمية فان موعد انعقاد امل�ؤمتر او موعد غلق املناق�صة ح�سب احلال �سيكون يف اليوم الذي يلي العطلة وبتمام ال�ساعة‬ ‫املحددة يف التاريخ اال�سا�س لعقد امل�ؤمتر و�ساعة غلق املناق�صة‪.‬‬ ‫‪ -15‬العطاءات املدونة بقلم الر�صا�ص او اي مادة قابلة للم�سح �سيتم ا�ستبعادها‪.‬‬ ‫‪ -16‬يف حالة ف�شل مقدم العطاء الفائز يف تقدمي �ضمان ح�سن االداء او توقيع العقد �سوف يرتتب عليه الغاء االحالة وم�صادرة �ضمان العطاء دون حاجة اىل حكم ق�ضائي‪.‬‬ ‫‪ -17‬يتحمل من تر�سو عليه املناق�صة اجور ن�شر االعالن‪.‬‬ ‫عدنان نو�شي �ساجت‬ ‫‪ -18‬تكون االولوية للمواد االولية امل�صنعة داخل العراق لتنفيذ امل�شروع‪.‬‬ ‫املدير العام‬ ‫‪ -19‬يلتزم مقدمو العطاءات بتقدمي براءة ذمة �صادرة من دائرة التقاعد وال�ضمان االجتماعي ت�ؤيد �شمول العاملني لديهم بال�ضمان االجتماعي‪.‬‬ ‫رئي�س جمل�س االدارة‬

‫وزارة العدل‬ ‫مديرية الت�سجيل العقاري العامة‬ ‫من دائرة الت�سجيل العقاري يف الكرخ االوىل‬

‫اعالن تبليغ مدين جمهول االقامة‬ ‫اىل الراهن ليث فا�ضل عطية‬

‫نوع التبليغ‪� :‬أول‪ /‬نهائي‬ ‫الت�سل�سل او رقم القطعة‪12 :‬‬ ‫املحلة او رقم وا�سم املقاطعة‪2747 :‬م ‪( 1‬اخلر)‬ ‫اجلن�س‪ :‬دار‬ ‫مقدار الدين ( ‪ ) 2.187.500‬دينار مليونني ومائة و�سبعة وثمانون وخم�سمائة‬ ‫دينار‬ ‫ا�سم الدائن املرتهن‪ :‬م�صرف الرافدين‬ ‫تاريخ اال�ستحقاق‪ :‬م�ستحق االداء‬ ‫بنا ًء على ا�ستحقاق الدين املبني اعاله وطلب الدائن حت�صيله وبالنظر لعدم‬ ‫اقامتك يف املحل املبني بالعقد وانه لي�س لك حمل اقامة معلوم غريه فتعترب بذلك‬ ‫جمهول حمل االقامة فعلية قررنا تبليغك بلزوم دفع الدين وتوابعه خالل ‪15‬‬ ‫يوما اعتبار ًا من اليوم التايل لتاريخ ن�شر االعالن واال ف�سيباع عقارك املو�صوف‬ ‫اعاله باملزايدة وفقا للقانون‪.‬‬ ‫مدير دائرة الت�سجيل العقاري يف الكرخ االوىل‬

‫جمهورية العراق‬ ‫جمل�س الق�ضاء االعلى‬ ‫رئا�سة حمكمة ا�ستئناف بغداد‪ /‬الر�صافة االحتادية‬

‫حمكمة بداءة حي ال�شعب‬ ‫العدد‪/133 :‬ب‪2018/‬‬ ‫التاريخ‪2018/3/4 :‬‬

‫اعالن تبليغ‬ ‫املدعى عليه‪ /‬كرمي �ساجت مبارك‬

‫اق��ا َم املدعي املدير العام مل�صرف الرافدين ا�ضافة لوظيفته الدعوى‬ ‫املرقمة ‪/133‬ب‪ 2018/‬يطلب فيها الزامك بالتكافل والت�ضامن بت�أدية‬ ‫مبلغ ق��دره ثمانية ماليني و�سبعمائة واربعة و�سبعون ال��ف دينار‪.‬‬ ‫وملجهولية حمل اقامتك ح�سب �شرح املبلغ الق�ضائي يف حمكمة بداءة‬ ‫مدينة ال�صدر وت�أييد �أمني حملة ‪ 520‬قطاع ‪ 58‬ومديرية ناحية ابناء‬ ‫الرافدين ل��ذا تقرر تبليغك اعالنا يف �صحيفتني حمليتني يوميتني‬ ‫باحل�ضور اىل ه��ذه املحكمة للمرافعة ي��وم ‪ 2018/3/12‬ال�ساعة‬ ‫الثامنة والن�صف �صباحا ويف حال عدم ح�ضورك او من ينوب عنك‬ ‫قانونا �ستجري املرافعة بحقكم غيابا وعلنا وح�سب اال�صول‪.‬‬ ‫القا�ضي‬ ‫نا�صر عبد نا�صر‬


‫الأربعاء املوافق ‪ 7‬من �آذار ‪ 2018‬العدد ‪ 3994‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬ ‫‪Wednesday ,7 March. 2018 No. 3994 Year 15‬‬

‫| إعالنات |‬

‫‪5‬‬


‫‪4‬‬

‫ملفات وقضايا‬

‫الأربعاء املوافق ‪ 7‬من �آذار ‪ 2018‬العدد ‪ 3994‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬ ‫‪Wednesday ,7 March. 2018 No. 3994 Year 15‬‬

‫أحمد حسن البكر ‪ ..‬ودوره يف تاريخ العراق السياسي الحديث (‪1914‬م – ‪1982‬م)‬

‫الحلقة‬ ‫الثامنة والثمانون‬

‫كتاب يف حلقات‬

‫طه يا�سني رم�ضان وعزة الدوري ر�شحا �صدام ليكون نائبا لرئي�س جمل�س قيادة الثورة‬ ‫ت�أليف ‪� /‬شامل عبد القادر‬ ‫*�أحمد من�صور‪ :‬حتى فيما بينكم بع�ضكم البع�ض يف‬ ‫اخلارج؟‬ ‫ً‬ ‫�صالح عمر العلي‪ :‬ال‪ ..‬ال ما �إحنا يعمل‪ ..‬طبعا على‬ ‫جانب ثنائية ك َّنا نتحدث مع بع�ضنا يعني فافرت�ضنا‬ ‫�إنه االقرتاح اللي قدمه �صالح‪� ..‬أحمد ح�سن البكر كان‬ ‫انت�صار ًا ملوقفنا‪ ،‬لأنه ملا وافق على ت�أجيل البت ب�أمر‬ ‫�صالح ع َّما�ش لغاية ما يرجع‪ ،‬فاعتربنا هذا انت�صار‬ ‫�إل�ن��ا‪ ،‬وطلعنا خل��ارج االجتماع وب��د�أن��ا نتحدث على‬ ‫�أعقاب هذا النقا�ش اللي‪ ..‬الدامي حقيقة فيما بيننا‪،‬‬ ‫فاملهم �أنه عندنا �إحنا اجتماع اعتيادي‪ ،‬هذا كان اجتماع‬ ‫ط ��ارئ‪ ،‬االج�ت�م��اع االع�ت�ي��ادي ح�ضرناه‪ ،‬مل��ا ح�ضرنا‬ ‫االجتماع الطارئ‪ ..‬االعتيادي ناق�شنا به عدة بنود‪،‬‬ ‫عدة فقرات تتعلق بالوزارات‪ ،‬ب�ش�ؤون احلزب ب�ش�ؤون‬ ‫الدولة‪ ،‬ب�ش�ؤون املجتمع‪ ،‬ثم كانت هناك فقرة مدرجة‬ ‫يف االجتماع‪ ..‬يف جدول الأعمال ا�سمها اختيار نائب‬ ‫رئي�س جمل�س قيادة الثورة‪.‬‬ ‫*�أحمد من�صور‪ :‬وكان ع َّما�ش مازال يف �سفره‪ ،‬ومل‬ ‫يبلغه �أحد ب�أي �شكل؟‬ ‫�صالح عمر العلي‪ :‬مازال يف املغرب العربي‪ ،‬مل يبلغه‬ ‫�أحد‪ ،‬و�إذا بالبكر يطرح البند مع العلم �إنه هذا‪ ..‬هذه‬ ‫الفقرة كانت م� َّؤجلة �آخر مرة‪ ،‬باعتبارها غري مهمة‪،‬‬ ‫لأنه عندنا �أ�شياء �أكرث �أهمية من عندها‪ ،‬و�إذا به يطرح‬ ‫هذه الفقرة ويطلب قال اللي ير�شح نف�سه لهذا املن�صب‬ ‫يتف�ضل‪ ،‬طيب من فينا ميلك احلق �أو اجلر�أة �أو‪� ..‬أو‬ ‫اال�ستعداد لكي يطرح �صالح مهدي ع َّما�ش‪� ،‬صالح‬ ‫مهدي ع َّما�ش متهم بالت�آمر‪ ،‬كيف نطرحه؟‬ ‫*�أحمد من�صور‪ :‬ومطلوب �إعدامه من البع�ض‪.‬‬ ‫�صالح عمر العلي‪ :‬الحظت ومع ذلك فور ًا رفع �إيده طه‬ ‫يا�سني رم�ضان قال �أنا �أر�شح الرفيق �صدام‪ ،‬رجع عزة‬ ‫�إبراهيم قال �أنا �أثني على هذا الرت�شيح‪..‬‬ ‫*�أحمد من�صور‪ :‬يا �سالم‪..‬‬ ‫�صالح عمر العلي‪ :‬ومبا �أن املناخ ال�سائد �آنذاك حقيقة‬ ‫�إنه هذا املن�صب هو عبارة عن �شيء بروتوكويل �شكلي‬ ‫لي�س له قيمة‪.‬‬ ‫*�أحمد من�صور‪ :‬يعني الآن �إحنا من هذه اجلل�سة‬ ‫نفهم ما حدث يف العراق بعد ذلك‬ ‫�صالح عمر العلي‪ :‬نعم‪ ..‬نعم‪..‬‬ ‫*�أحمد من�صور‪ :‬وكيف بقي هذان الرجالن �إىل‬ ‫جوار �صدام �إىل �آخر حلظة‪.‬‬ ‫�صالح عمر العلي‪ :‬نعم‪ ..‬نعم فم َّر القرار بهذا ال�شكل‪..‬‬ ‫*�أحمد من�صور‪ :‬و�أنتم وافقتم ومل تعرت�ضوا‪.‬‬

‫�صالح عمر العلي‪:‬ال‪ ،‬مل يكن نهائي‪..‬‬ ‫*�أحمد من�صور‪ :‬مل تكن بد�أت ق�ضية م�س�ؤوليته‬ ‫صالح عمر العلي وعبد‬ ‫عن �أجهزة الأمن �أو ميلي�شيا اجلي�ش ال�شعبي التي‬ ‫�شكلت؟‬ ‫الخالق السامرائي رفضا‬ ‫�صالح عمر العلي‪ :‬ال‪ ..‬ال بعد‪ ..‬بعد ذلك اقرتحنا فكرة‬ ‫أن يتسلما الجهاز األمني‬ ‫يعني فكرة تتعلق مبو�ضوع الأمن‪ ،‬يعني املهم‪..‬‬ ‫*�أحمد من�صور‪ :‬نكمل هذا املف�صل تف�ضل‪.‬‬ ‫�صالح عمر العلي‪ :‬ا�سمح يل �أن‪� ..‬أن �أ�شرح هذه امل�س�ألة‬ ‫�صالح عمر العلي‪� :‬إحنا ال ميكن �أن نعرت�ض �أو ًال‪..‬‬ ‫لأن حقيقة هي هاي‪..‬‬ ‫*�أحمد من�صور‪ :‬مل ت�شعروا �إن‪� ..‬إن االتهام اللي‬ ‫*�أحمد من�صور‪ :‬هذا مف�صل تاريخ العراق طوال‪..‬‬ ‫وجِّ ه لعما�ش كان متهيد ًا لتمرير هذا القرار‪.‬‬ ‫�صالح عمر العلي‪� :‬أ�صارحك بالقول يعني كانت بع�ض �صالح عمر العلي‪ :‬هاي املحطة اللي هي انطلقت من‬ ‫ال�شكوك لكن ما و�صلت �إىل حد يعني القناعة املطلقة‪ ،‬عندها كل الكالم اللي فات‪ ،‬ف�أ�صبح �صدام نائب رئي�س‬ ‫جمل�س قيادة الثورة‪ ،‬و�أحمد ح�سن البكر هو رئي�س‬ ‫كانت بد�أت �شكوك‪.‬‬ ‫*�أحمد من�صور‪ :‬ماذا كانت م�س�ؤوليات �صدام يف تلك جمل�س قيادة الثورة‪ ،‬االثنان من نف�س الأ�سرة ومن‬ ‫نف�س الع�شرية‪ ،‬خري الله طلفاح اللي هو خال �صدام‬ ‫املرحلة؟‬ ‫واب��ن عمة �أحمد ح�سن البكر ب��د�أ يلعب على وت��ر �أو‬ ‫�صالح عمر العلي‪ :‬كان ع�ضو قيادة قطرية‪.‬‬ ‫هو قبل الآن حقيقة كان يلعب على وتر تخويف �أحمد‬ ‫*�أحمد من�صور‪ :‬مل يكن م�س�ؤو ًال عن �أي �شيء يف‬ ‫ح�سن البكر من امل�ستقبل‪ ،‬البكر‪..‬‬ ‫الدولة‬

‫*�أحمد من�صور‪ :‬كان و�ضع خري اهلل طلفاح �أيه؟‬ ‫�صالح عمر العلي‪ :‬خارج ال�سلطة وخارج احلزب‪ ،‬ما‬ ‫له عالقة‪ ،‬كان حمافظ يف بغداد‪ ..‬حمافظ بغداد‪ ،‬ب�س‬ ‫بد�أ يدخل‪.‬‬ ‫*�أحمد من�صور‪ :‬كانت م�ؤهالته ت�سمح له �أن يكون‬ ‫حمافظا؟‬ ‫��ص�لاح عمر العلي‪ :‬وال�ل��ه ه��و ع�سكري ق��دمي وك ِّمل‬ ‫حقوق �أي�ض ًا فيما بعد بوقت متقدم وكان مدير بالرتبية‬ ‫والتنمية‪..‬‬ ‫*�أحمد من�صور‪ :‬كان �صدام تزوج من ابنته‬ ‫�آنذاك؟‬ ‫�صالح عمر العلي‪ :‬هو متزوج من ‪ 63‬حينما كان يف‬ ‫القاهرة‪ ،‬فاملهم �أنه البكر‪ ..‬خري الله طلفاح بد�أ يخوف‬ ‫�أحمد ح�سن البكر‪ ،‬لأن �أحمد ح�سن البكر كما معروف‬ ‫�أنه �أول �ضابط من ال�ضباط الأحرار ُيعتقل على‪ ..‬على‬ ‫يد عبدالكرمي قا�سم بعد ثورة ‪ ،58‬ثم �أحمد ح�سن البكر‬ ‫هو الذي خطط ملا ُ�سمي بثورة ‪ 14‬رم�ضان عام ‪،63‬‬ ‫وطبع ًا �أُطيح به على يد عبد ال�سالم عارف اللي جابه‬ ‫من بيته وحطه رئي�س جمهورية‪ ،‬ثم هذه املرة الثالثة‬ ‫فكان خري الله طلفاح ي�ضرب على هذا الوتر‪ ..‬الوتر‬ ‫احل�سا�س �أنه عليك �أن ت�ستفيد من جتاربك ال�سابقة‪،‬‬ ‫وعليك �أن ال تكرر الأخطاء والف�شل‪ ،‬وعليك �أن ال ت�صبح‬ ‫�أ�ضحوكة �أمام الآخرين‪ ،‬يجب �أن تكون هذه فر�صتك‬ ‫الأخرية وحتى تكون فر�صتك الأخرية عليك �أن تعتمد‬ ‫على الأ�سرة ولي�س غري‪ ،‬و�شوف‪� ..‬شوف حولك‪ ،‬كل‬ ‫النظم امل�ستقرة هي النظم اللي تعتمد على الأ�سرة‪،‬‬ ‫وبالتايل �إذن م��ن ح�سن احل��ظ �أن��ه وي��اك ع�ضو يف‬ ‫القيادة ك�أنه ابنك تقدر تربيه على‪ ..‬على �إيدك و ُته ِّيئه‬ ‫يف الوقت املنا�سب ممكن يكون هو بديلك‪ ،‬ف�أحمد‬ ‫ح�سن البكر تركبت يف ر�أ�سه هذه‪ ..‬هذه الفكرة خ�شية‬ ‫وخوف ًا من �أن تتكرر التجربة‪ ،‬فبد�أ ين�سق مع �صدام‪،‬‬ ‫وتقا�سموا ال�سلطة و�أ�صبحنا من الناحية الواقعية‬ ‫جمرد موظفني يف‪ ..‬لدى �صدام ح�سني و�أحمد ح�سن‬ ‫البكر‪.‬‬ ‫*�أحمد من�صور‪ :‬متى بد�أ نفوذ �صدام بعد هذا‬ ‫التعيني يف ‪68‬؟‬ ‫ً‬ ‫�صالح عمر العلي‪ :‬فورا‪..‬‬ ‫*�أحمد من�صور‪ :‬فور ًا‪.‬‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫� �ص�لاح ع�م��ر ال�ع�ل��ي‪ :‬ف���ورا ر�أ���س��ا ان�ت�ق��ل �إىل بناية‬ ‫املجل�س الوطني و�أحمد ح�سن البكر يف بناية الق�صر‬ ‫اجلمهوري‪ ،‬وتقا�سما ال�سلطة وب��د�أ كالهما ميار�س‬ ‫ال�سلطة من ماله‪ ،‬فور ًا‪� .‬إحنا طبع ًا‪..‬‬ ‫*�أحمد من�صور‪ :‬انتبه �صدام �إىل هذه النقطة‬ ‫وبد�أ مي�سك الأجهزة الأمنية يف يديه‪.‬‬

‫عواقب حـــرب الكويـــت‬

‫�صالح عمر العلي‪� :‬إحنا باحلقيقة ك��ان عندنا جهاز‬ ‫�أمني واح��د هو الأم��ن ال�ع��ام‪ ،‬ما كنا منلك غري هذا‪،‬‬ ‫وك��ان باجلي�ش اال�ستخبارات الع�سكرية‪ ،‬فت�صور‬ ‫امل�سخرة وين و�صلت‪� ،‬إنه �إحنا يف �أحد االجتماعات‬ ‫تناولنا مو�ضوع الأمن العام‪ ،‬وقلنا كان الر�أي �إنه هذه‬ ‫مديرية الأمن العامة �أ�صبحت نقطة �سوداء يف تاريخ‬ ‫العراق‪ ،‬عذبت نا�س‪ ،‬خطفت نا�س‪ ،‬طاردت نا�س �إىل‬ ‫�آخ��ره‪ ،‬فيكفي �إن��ه �إحنا معتمدين على ه��ذه الدائرة‬ ‫يجب �أن ُتلغى هذه الدائرة‪ ،‬ب�س حتى تلغى يجب �أن‬ ‫نبحث عن جهاز �أمني �آخ��ر‪ ،‬ن�شكل جهازا �أمنيا �آخر‬ ‫�أنظف و�أكرث �إن�سانية و�أكرث �إىل �آخره‪ ،‬فبد�أنا بت�شكيل‬ ‫دائرة �سميناها يف البدء دائرة العالقات العامة حتى‬ ‫َت َق َّ�صدنا �أن‪ ..‬ال مننح هذه الدائرة �صفة‪� ..‬صفة �أمنية‪،‬‬ ‫دائ��رة العالقات العامة‪ُ ،‬‬ ‫وط��رح يف االجتماع يف هذا‬ ‫علي �أن �أكون �أنا رئي�س هذه الدائرة‬ ‫االجتماع طرح َّ‬ ‫ورف�ضت‪ ،‬وطرح على‪..‬‬ ‫*�أحمد من�صور‪ :‬ملاذا رف�ضت؟‬ ‫��ص�لاح عمر ال�ع�ل��ي‪� :‬أن ��ا بوقتها ف ��ور ًا عندما يعني‬ ‫خريوين �أن �أكون �أنا هذا قلت لهم مطلق ًا ال ميكن �أن‬ ‫�أكون �أنا مدير �أمن‪� ،‬أنا‪..‬‬ ‫*�أحمد من�صور‪ :‬ملاذا؟‬ ‫�صالح عمر العلي‪ :‬كيف �أك��ون مدير �أم��ن؟ �أنا �إن�سان‬ ‫�سيا�سي وحزبي وعندي �أفكاري وعندي يعني رف�ضت‬ ‫رف�ض بات‪.‬‬ ‫*�أحمد من�صور‪ :‬لي�س كراهية للنظام الأمني‬ ‫ولرجل الأمن‪..‬‬ ‫�صالح عمر العلي‪ :‬ال‪ ..‬ال كراهية فع ًال جلهاز الأمن‬ ‫وملهمة الأمن‪.‬‬ ‫*�أحمد من�صور‪ :‬ممكن �أن يكون اجلهاز نظيف ًا �إذا‬ ‫ُوجد يف يد �إن�سان نظيف‪.‬‬ ‫�صالح عمر العلي‪ :‬هو‪ ..‬هو املفرو�ض �أنه بد�أ اجلهاز‬ ‫يعني راح نبد�أ ت�شكيله يعني ما كانت عندنا دائرة‬ ‫ا�سمها دائ ��رة ال�ع�لاق��ات ال�ع��ام��ة‪ ،‬يعني ُكلفت ببناء‬ ‫جهاز �أمني ورف�ضت رف�ض قاطع‪ ،‬وحاولوا قلت لهم‬ ‫مطلق ًا هذا ال ميكن �أن يكون‪ ،‬ثم اختري عبد اخلالق‬ ‫ال�سامرائي بديال عني‪ ،‬وكان عبد اخلالق ال�سامرائي‬ ‫�آنذاك حقيقة �إنه يعني �شخ�ص مبدئي و�أخالقي عايل‬ ‫وكذلك رف�ضها‪ ،‬رف�ض رف�ض بات‪ ،‬عندما‪..‬‬ ‫*�أحمد من�صور‪ :‬كلكم رف�ضتم لأن �صورة الأمن‬ ‫ورجل الأمن كريهة لدرجة‪..‬‬ ‫�صالح عمر العلي‪ :‬ال‪ ..‬لكن عندما خيرِّ �صدام قبلها‬ ‫بدون نقا�ش‪.‬‬ ‫*�أحمد من�صور‪ :‬مل يكن ي�سعى لها �أو يرتب لها؟‬ ‫�صالح عمر العلي‪ :‬ما ال �أعتقد بهذا لأنه‪..‬‬

‫الحلقة‬ ‫الثامنة واالربعون‬

‫ملاذا مل ي�ستخدم االحتاد ال�سوفيتي حق النق�ض �أمام عقوبات الأمم املتحدة على العراق ؟‬ ‫د‪ .‬جميد خدوري ‪ /‬د‪� .‬أدموند غريب‬ ‫ترجمة ‪ :‬م�صطفى نعمان �أحمد‬ ‫عقب احلرب العاملية الثانية‪ ،‬بد�أت بع�ض الدول العربية ت�ست�شعر‬ ‫ب�أنه يف ظل مبادئ نبيلة على �شاكلة احلفاظ على ال�سلم والأمن‬ ‫الدوليني و�إحرتام حقوق الإن�سان‪ ،‬ف�أنهم كثري ًا ما كانوا خا�ضعني‬ ‫ل�شكلٍ �أو �آخر من ال�ضغط الأجنبي بدرجات خمتلفة ‪ ،‬مع ان جميع‬ ‫هذه ال��دول قد �أ�ضحت �أع�ضاء م�ستقلني يف الأمم املتحدة (بل ان‬ ‫بع�ضهم �شارك يف ت�أ�سي�سها)‪ .‬وثمة �أ�سباب عدة للتدخل الأجنبي يف‬ ‫ال�ش�ؤون العربية؛ بع�ضها �إقليمي وبع�ضها الآخر دويل‪.‬‬ ‫ومن منظور �إقليمي‪ ،‬كانت ال��دول العربية منق�سمة حيال م�سائل‬ ‫رئي�سة واجهت العالقات البينية العربية على �شاكلة الوحدة العربية‬ ‫وموقفهم من ال�صراع بني ال�شرق والغرب خالل احلرب الباردة‪.‬‬ ‫وقد �أي��دت املدر�سة املثالية �أو العروبية مفاهيم الأُخ��وة العربية‬ ‫والت�ضامن العربي ورف�ضت ال�ضغوطات والتدخل الأجنبي يف‬ ‫ال�ش�ؤون العربية‪ .‬و�أيدت املدر�سة الواقعية �أو احلداثية التعاون مع‬ ‫الدميقراطيات الغربية وكثري ًا ما �أظهرت ت�ساحم ًا مع النفوذ الغربي‬ ‫على �أ�سا�س �أنه قد ُي�سرع من التطوير والتحديث‪ ،‬على الرغم من‬ ‫زعمهم بااليفاء مببادئ الأُخوة العربية وقيمها‪.‬‬ ‫ُ‬ ‫ومن منظور دويل‪ ،‬كانت الدول العربية تتوقع من الأمم املتحدة‪،‬‬ ‫وهي راعية ال�سلم والأمن يف العامل‪ ،‬و�ضع حد للتهديدات والتدخل‬ ‫الأجنبي يف ال�ش�ؤون الداخلية‪ .‬غري �أنه يف ظل الأمم املتحدة‪ ،‬فقد‬ ‫انيط ال�سلم والأم��ن العامليني مبجل�س الأم��ن‪ ،‬وهو هي�أة �صغرية‬ ‫تتكون من خم�سة ع�شر ع�ضو ًا ُيهيمن عليها خم�سة �أع�ضاء دائمني‬ ‫ممن قامت القوى العظمى (املنت�صرة‪ -‬املرتجم) يف احلرب العاملية‬ ‫الثانية ولي�س اجلمعية العامة بالن�ص عليهم يف ميثاق الأُمم‬ ‫املتحدة‪ .‬ويتمتع االع�ضاء اخلم�سة الدائميون‪ ،‬يف جميع قرارات‬ ‫جمل�س الأمن‪ ،‬بامتياز ين�ص على ان �أي قرار جُتيزه �أغلبية من ت�سع‬ ‫دول ينبغي ان يت�ضمن موافقة االع�ضاء اخلم�سة الدائمني‪ .‬وبالتايل‬ ‫يف حالة نق�ض �أي منهم لقرار يرمي �إىل �إنقاذ حليف �أو تابع‪ ،‬فان �أي‬ ‫قرار جُتيزه االغلبية ُيعد الغي ًا‪ .‬ولذا‪ ،‬لو كان العراق قد غزا الكويت‬ ‫قبل انتهاء احلرب الباردة‪ ،‬النقذه النق�ض ال�سوفيتي من عقوبات‬ ‫جمل�س الأمن امللزمة‪ .‬وعقب احلرب الباردة‪� ،‬أ�ضحى الغزو العراقي‬ ‫للكويت اختبار ًا للأُمم املتحدة يف ما لو �أنها �ستبت يف امل�س�ألة على‬ ‫�أ�سا�س عالقة الع�ضوية �أو على �أ�سا�س مزاياها طبق ًا لأهداف ميثاق‬ ‫الأمم املتحدة ب�صرف النظر عن ظروف احلرب الباردة‪.‬‬

‫�أزمة اخلليج وم�س�ؤوليات الأمم املتحدة‬ ‫ُتعد �أزم��ة اخلليج‪ ،‬التي يخ�ضع العراق ب�سببها �إىل جمموعة من‬ ‫العقوبات امللزمة الفاعلة ال�صادرة عن جمل�س الأمن‪ ،‬حالة فريدة‬ ‫يف �سجل الأمم املتحدة‪ .‬فهي احلالة الأوىل‪ ،‬منذ احلرب الكورية‪،‬‬ ‫حني جل�أ حتالف من �أع�ضاء الأمم املتحدة �إىل القوة لإرغ��ام بلد‬ ‫على االن�سحاب من بلد �آخر �إنطالق ًا من امل�صلحة الوطنية لالع�ضاء‬ ‫اخلم�سة الدائمي الع�ضوية يف جمل�س الأم��ن املتوفقة مع الهدف‬ ‫الرئي�س للأمم املتحدة باحلفاظ على ال�سلم والأمن الدوليني‪ .‬فلو‬ ‫ك��ان العراق قد غ��زا الكويت قبل �إنتهاء احل��رب ال�ب��اردة‪ ،‬ملا تردد‬ ‫االحتاد ال�سوفيتي بالت�صويت بالنق�ض‪ .‬وعقب احلرب الباردة‪ ،‬فان‬ ‫حماية العراق ودول عربية �أُخرى عدة‪� -‬سوريا ‪ ،‬واليمن اجلنوبي‪،‬‬ ‫ودول �أُخرى‪ -‬قد باتت �أقل �أهمية بكثري بالن�سبة لالحتاد ال�سوفيتي‬ ‫قيا�س ًا بتعاونه مع الواليات املتحدة االمريكية ‪ .‬ومتثلت امل�س�ألة‬ ‫املطروحة �أمام الأمم املتحدة يف ما لو كان جمل�س الأمن م�ستعد ًا‬ ‫لدرا�سة �أزم��ة اخلليج بو�صفها خالف ًا ينبغي حله وفق ًا للأهداف‬ ‫املن�صو�ص عليها مبوجب ميثاق الأمم املتحدة �أو جمرد معاقبة‬ ‫الطرف ال��ذي جل��أ �إىل ال�ق��وة‪.‬وي��ورد �أو�سكار �شا�شرت‪ ،‬يف مقالة‬ ‫بارعة حتمل عنوان "قانون الأمم املتحدة يف �صراع اخلليج" �أنه‬ ‫ثمة جوانب �إيجابية و�سلبية لإج��راء الأمم املتحدة اجلماعي يف‬ ‫حالة �أزمة اخلليج‪ .‬وقال ان البع�ض عدّها "�إثبات ًا للقانون الدويل‬ ‫ومبد�أ الأمن اجلماعي"‪ .‬و�أ�ضاف ان �آخرين عدّوها "مثا ًال �آخر للدور‬ ‫املهيمن للقوة وامل�صلحة الوطنية اخلا�صة يف العالقات الدولية"‪.‬‬ ‫ويعتقد �شا�شرت ان يف كال الر�أيني بالإمكان التو�صل �إىل حقيقة‬ ‫نحو متفائل �إمكانية وجود دور للأمم املتحدة‬ ‫ما؛ فقد ر�أى على ٍ‬ ‫بو�صفها "�أداة للم�س�ؤولية اجلماعية" يف ت�أ�سي�س نظام عاملي جديد‬ ‫ي�ستند �إىل "حكم القانون" للحفاظ على ال�سلم والأمن يف العامل‪�.‬إن‬ ‫دعوة �شا�شرت "حلكم القانون" بو�صفه هدف ًا لإجناز ال�سلم والأمن‬ ‫الدوليني يف ظل �إج��راء الأمم املتحدة اجلماعي‪ ،‬الذي نتفق معه‪،‬‬ ‫ت�ستند على ما ُيعتقد �إىل االفرتا�ض بان �أع�ضاء الأمم املتحدة قد‬ ‫يكونوا م�ستعدين لإتخاذ �إج��راء بحق الدولة التي �إنتهكت "حكم‬ ‫القانون" ب�صرف النظر عن م�صاحلهم الوطنية اخلا�صة‪ .‬وهذا‬ ‫الأم��ر لي�س عملي ًا يف ظل البنية احلالية ل�ل�أمم املتحدة‪ .‬ومنذ‬ ‫ت�أ�سي�سها ثمة معوقات معينة �أعاقت عمل الأمم املتحدة وجعلت‬ ‫من ال�صعوبة مبكان للغاية االيفاء مب�س�ؤولياتها مبوجب امليثاق‪.‬‬ ‫وثمة نوعان من املقيدات‪� ،‬أحدهما �إجرائي والآخر �أ�سا�سي‪.‬‬ ‫ً‬ ‫وتت�أ�صل املقيدات االجرائية يف بنية جمل�س الأم��ن ف�ضال عن‬ ‫�إم �ت �ي��ازات الت�صويت املعطاة لالع�ضاء اخلم�سة ال��دائ�م�ين يف‬ ‫جمل�س الأمن‪ .‬ومن حيث البنية‪ ،‬يتكون جمل�س الأمن من خم�سة‬

‫ع�شر ع�ضو ًا‪ ،‬يت�شكل ثلثهم من االع�ضاء الدائمني الذي ن�ص الآباء‬ ‫امل�ؤ�س�سون للأمم املتحدة عليهم يف امليثاق ‪ .‬وما جعل ت�أثريهم �أكرث‬ ‫�أهمية يكمن يف عملية الت�صويت املعقدة يف جمل�س الأمن‪.‬‬ ‫وطبق ًا للميثاق (املادة ‪ ،)27‬يجري �إتخاذ القرارات يف جمل�س الأمن‬ ‫يف امل�سائل كافة‪ ،‬عدا امل�سائل االجرائية‪ ،‬بالت�صويت االيجابي لت�سعة‬ ‫�أع�ضاء ب�ضمنهم الأ�صوات املتوافقة لالع�ضاء اخلم�سة الدائمني‪.‬‬ ‫ولذا ففي حالة جلوء �أحد االع�ضاء اخلم�سة الدائمني �إىل �إ�ستخدام‬ ‫االمتياز بحق النق�ض‪ ،‬ب�صرف النظر �سواء �أكان ذلك الع�ضو طرف ًا‬ ‫يف اخلالف قيد الت�صويت �أم مل يكن‪ ،‬فان قرار جمل�س الأمن‪ ،‬حتى‬ ‫حظي بت�صويت �أغلبية االع�ضاء الت�سعة‪� ،‬س ُيعد يف حكم امللغي‪.‬‬ ‫لو‬ ‫َّ‬ ‫وحيث ان �سنوات ما بعد احل��رب خ�ضعت للتناف�س بني الواليات‬ ‫املتحدة االمريكية واالحت��اد ال�سوفيتي (وك��ل منهما يدعمه حلفاء‬ ‫و�أ�صدقاء) ‪ ،‬فلم يكن من املتوقع لكل مع�سكر ان ي�صوت بال�ضد من‬ ‫م�صاحله الوطنية اخلا�صة �أو م�صالح حلفائه و�أتباعه‪.‬‬ ‫وطبق ًا لر�أي �شا�شرت‪ ،‬فقد انتهك االجراء العراقي املتمثل بغزو الكويت‬

‫األمم املتحدة اعتربت غزو العراق‬ ‫للكويت انتهاكا مليثاقها لذا دعته‬ ‫لالنسحاب قبل فرض العقوبات‬

‫"قانون الأمم املتحدة"‪ -‬امليثاق‪ -‬الذي جرى مبوجبه حتميل العراق‬ ‫امل�س�ؤولية‪ .‬ومع ذلك‪ ،‬ففي �سياق دفاعه‪ ،‬مل يدافع ممثل العراق يف‬ ‫الأمم املتحدة‪ ،‬عن غزو بالده للكويت‪ -‬بل حتى �أنه �إقرتح �إ�ستعداد‬ ‫ال�ع��راق لالن�سحاب من الكويت – ولكنه �إع�تر���ض على القرارات‬ ‫امللزمة املغاىل فيها‪ ،‬وغري املتنا�سبة‪ ،‬واملجازة على عجل ومن دون‬ ‫ت�شاور م�سبق مع ممثل العراق‪ .‬و�أ�شار �أي�ض ًا �إىل بع�ض اخلروقات‬ ‫للميثاق (املادة ‪ )51‬جراء �إجراء فردي‪ ،‬ب�صرف النظر عن االجراء‬ ‫اجلماعي‪ ،‬بعد �إطالع جمل�س الأمن على الأزمة الكويتية‪ .‬وكانت ثمة‬ ‫خروقات �إجرائية للم�س�ؤولية‪ .‬وكانت �أي�ض ًا ثمة خروقات �أ�سا�سية‬ ‫�أ�شار �إليها وزي��ر خارجية ال�ع��راق‪ ،‬ط��ارق عزيز‪ ،‬يف �إجتماعه مع‬ ‫وزير اخلارجية االمريكي جيم�س بيكر‪ ،‬حني ذ ّكره باملعيار املزدوج‬ ‫أرا�ض عربية‪.‬‬ ‫لقرارات الأمم املتحدة املتعلقة باالحتالل اال�سرائيلي ل ٍ‬ ‫و ُيعد اخلرق الأ�سا�سي‪ ،‬الذي �أ�شار �إليه عزيز‪ ،‬والذي رف�ضه بيكر‬ ‫على �أ�سا�س عدم وجود �صلة بني ق�ضية و�أخرى‪ ،‬م�س�ألة عدالة‪ ،‬وهي‬ ‫�أحد الأهداف الرئي�سة للأمم املتحدة التي ال ينبغي رف�ضها ملجرد �أنها‬ ‫م�س�ألة "�صلة"‪.‬وكذا مل يكن ال�سلم والأمن الدوليني الهدفني الرئي�سني‬ ‫الوحيدين ل�ل�أمم املتحدة‪ .‬فبموجب امل��ادة رق��م (‪ )1‬مليثاق الأمم‬ ‫املتحدة ُيعد العدل وحقوق الإن�سان �أهداف ًا رئي�سة �أي�ض ًا‪ .‬ويف مقالته‬ ‫عن قانون الأمم املتحدة ‪ ،‬يبدو ان �شا�شرت قد ع َّد "احلفاظ على ال�سلم‬ ‫والأمن" بو�صفه م�صدر االهتمام الرئي�س للأُمم املتحدة "كونه �أداة‬ ‫للم�س�ؤولية اجلماعية" مع �أنه كان مدرك ًا بان العدل وحقوق الإن�سان‬ ‫�أهداف رئي�سة �أي�ض ًا ت�ستحق منحها �إهتمام ًا‪.‬‬


‫الأربعاء املوافق ‪ 7‬من �آذار ‪ 2018‬العدد ‪ 3994‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬ ‫‪Wednesday ,7 March. 2018 No. 3994 Year 15‬‬

‫اإلصابات يف تزايد مستمر !‬

‫همسات‬

‫م�ست�شفى بالر�صافة ت�سجل ‪� 3000‬إ�صابة بـ"الثال�سيميا"‪..‬‬ ‫ومديرها يدعو اىل "فتوى دينية"‬ ‫بغداد ‪ /‬متابعة امل�شرق ‪:‬‬

‫ك�شف مدير م�ست�شفى اب��ن البلدي يف مدينة‬ ‫ال�صدر �شرقي بغداد الدكتور طالب ح�سن‪� ،‬أم�س‬ ‫ال�ث�لاث��اء‪ ،‬ع��ن ت�سجيل م�ست�شفاه نحو ‪3000‬‬ ‫حالة �إ�صابة مبر�ض الثال�سيميا‪ ،‬وفيما �أكد �أن‬ ‫اال�صابات يف تزايد م�ستمر‪ ،‬دعا املرجعية الدينية‬ ‫�إىل �إ�صدار فتوى دينية تلزم املتزوجني ب�إجراء‬ ‫فحو�صات زوجية قبل الزواج‪.‬وقال ح�سن ‪� :‬إن‬ ‫“عدد امل�صابني مبر�ض الثال�سيميا الذين يتم‬ ‫معاجلتهم داخ ��ل م�ست�شفى اب��ن ال�ب�ل��دي بلغ‬ ‫نحو‪ 3000‬حالة”‪ ،‬مبينا �أن “احلاالت يف تزايد‬ ‫م�ستمر نتيجة عدم وجود توعية ماقبل الزواج”‪.‬‬

‫وعزا ح�سن تزايد حاالت الإ�صابة باملر�ض �إىل‬ ‫“عدم وجود توعية �صحية للزوجني قبل الزواج‬ ‫واالقرتان”‪ ،‬داعيا املرجعية الدينية �إىل �ضرورة‬ ‫“�إ�صدار فتوى تلزم املتزوجني ب�إجراء فحو�صات‬ ‫زوج �ي��ة ق�ب��ل ال � ��زواج ل �ت �ف��ادي اال� �ص��اب��ة بهذا‬ ‫املر�ض”‪.‬واو�ضح ح�سن �أن “مر�ض الثال�سيميا‬ ‫يت�سبب بفقر الدم وا�صابة الكبد والطحال وهو‬ ‫م��ن االم��را���ض اجلينيات اخلطرة”‪ ،‬مبينا �أن‬ ‫“املر�ض ينتقل من االبوين �إىل االطفال”‪.‬وكان‬ ‫نقيب �أط�ب��اء ب�غ��داد ج��واد املو�سوي ك�شف يف‬ ‫ت�صريح عن تفاقم مر�ض الثال�سيميا وا�ست�شرائه‬ ‫يف ب �غ��داد ب�ف�ع��ل “�أخطاء” ت�سبق ال� ��زواج‪.‬‬

‫حتذيرات من هجمات‬ ‫جديدة لداع�ش على املراكز‬ ‫االنتخابية يف نينوى‬

‫املحافظات كافة �صالحية منح القرو�ض الت�شغيلية ال�صحاب اجلامعات‬ ‫بغداد ‪ /‬متابعة امل�شرق ‪:‬‬ ‫اعلن م�صرف الرافدين عن منح مندوبي املحافظات كافة �صالحية منح وامل��دار���س وريا�ض االطفال االهلية ملا زاد عن ‪ 50‬مليون دينار ولغاية‬ ‫القرو�ض الت�شغيلية ال�صحاب اجلامعات وامل��دار���س وريا�ض االطفال‪ 75 .‬مليون دينار‪.‬وا�شار اىل ان هذه اخلطوة تاتي لتقدمي الدعم للمدار�س‬ ‫وقال املكتب االعالمي للم�صرف يف بيان انه تقرر منح �صالحيات ملندوبي الأهلية وريا�ض الأطفال واجلامعات وامل�ساهمة يف تهيئة البيئة الرتبوية‬

‫ح��ذر النائب عن حمافظة نينوى‬ ‫حجي كندور ال�شيخ‪ ،‬من ا�ستهداف‬ ‫امل��راك��ز االنتخابية خ�لال املرحلة‬ ‫امل�ق�ب�ل��ة م��ن ق�ب��ل ت�ن�ظ�ي��م داع�ش‪،‬‬ ‫م���ش�يرا اىل ان امل�ح��اف�ظ��ة تعاين‬ ‫"فراغا �أمنيا"‪.‬وقال ال�شيخ‪: ،‬‬ ‫ان "املحافظة ت�شهد ف��راغ��ا امنيا‬ ‫وا� �ض �ح��ا‪ ،‬ال�سيما ب�ع��د حتريرها‬ ‫من ع�صابات داع�ش االرهابية"‪،‬‬ ‫م�ب�ي�ن��ا ان "الهجمات االخ �ي��رة ال �ت��ي ح��دث��ت يف م �ن��اط��ق جنوب‬ ‫وغ ��رب امل��و� �ص��ل‪ ،‬ه��ي دل�ي��ل ع�ل��ى وج ��ود �ضعف يف اال�ستخبارات‬ ‫ال�ت��ي م��ن املفرت�ض ان ت�ك��ون ق��وي��ة يف منطقة م��ا زال��ت ت��وج��د فيها‬ ‫خ�لاي��ا اره��اب �ي��ة نائمة"‪.‬وا�ضاف‪ ،‬ان "داع�ش ق��د ي�ستغل فرتة‬ ‫االنتخابات وينفذ اعماال اجرامية"‪ ،‬حم��ذراٌ يف الوقت نف�سه‪ ،‬من‬ ‫"ا�ستهداف تنظيم داع�ش لعدد من املراكز االنتخابية يف املحافظة"‪.‬‬

‫�إيران تقول انها تتطلع لر�سم‬ ‫خارطة طريق اقت�صادية مع العراق‬

‫"جمامالت �سيا�سية"‬ ‫على منا�صب مديريات الرتبية !‬ ‫بغداد ‪ ./‬متابعة امل�شرق ‪:‬‬

‫ك�شف جمل�س حمافظة بغداد‪،‬‬ ‫�أم� �� ��س ال� �ث�ل�اث ��اء‪ ،‬ع ��ن وج ��ود‬ ‫جمامالت �سيا�سية على منا�صب‬ ‫م��دي��ري��ات ال�ترب �ي��ة ال �� �س��ت يف‬ ‫ال�ع��ا��ص�م��ة‪ .‬م���ش�يرا اىل �أن فك‬ ‫�صالحيات املديريات من وزارة‬ ‫ال�ت�رب �ي��ة ورب �ط �ه��ا باحلكومة‬ ‫امل� �ح� �ل� �ي ��ة وراء �� �س� �ل ��ب تلك‬ ‫ال�صالحيات‪.‬وقال ع�ضو املجل�س‬ ‫علي العالق ‪� :‬إن "هناك جمامالت‬ ‫�سيا�سية موجودة على منا�صب‬ ‫م��دي��ري��ات الرتبية يف حمافظة‬

‫بغداد ‪ /‬متابعة امل�شرق ‪:‬‬

‫�أع � ��رب وزي� ��ر ال���ص�ن��اع��ة وامل �ن��اج��م وال��ت��ج��ارة االي � ��راين حممد‬ ‫�شريعتمداري عن امله بر�سم خارطة طريق بني ایران والعراق خالل‬ ‫ال��زي��ارة املرتقبة التي �سيقوم بها النائب االول للرئي�س االيراين‬ ‫ا�سحاق جهانغريي اىل بغداد قريب ًا‪.‬واعترب �شريعتمداري خالل‬ ‫لقائه والوفد املرافق له وزيرة االعمار واال�سكان "�آن نافع او�سي"‬ ‫يف ب�غ��داد ح��ل م�شكلة ال�ت�ب��ادل امل�صريف اح��د ال�ع��وام��ل املهمة يف‬ ‫تنمية التعاون االقت�صادي ب�ين البلدين‪.‬وا�ضاف �أن وم��ع ايجاد‬ ‫خطوط ائتمان واج ��راءات ج��دي��دة‪� ،‬ستتوفر امكانية حل التبادل‬ ‫امل�صريف بني العراق واي��ران‪.‬وب نّ�ّين الوزير �شريعتمداري �أن حجم‬ ‫التبادل التجاري (غري النفطي) بني البلدين يبلغ االن ‪ 6‬مليارات‬ ‫دوالر وه��و رق��م ال يتنا�سب مع مكانة البلدين واحل��دود الطويلة‬ ‫بينهما‪.‬واقرتح ت�شكيل جلنة م�شرتكة م��ن اج��ل تطوير العالقات‬ ‫االقت�صادية الثنائية خا�صة يف املجال التقني والهند�سي‪ ،‬وهو ما‬ ‫حظى برتحيب من وزي��رة االعمار واال�سكان العراقية‪.‬من جانبها‬ ‫اك��دت ال��وزي��رة "�آن نافع" �ضرورة ا�ستقرار التعاون االقت�صادي‬ ‫ب�ين البلدين‪ ،‬وق��ال��ت ان�ه��ا �ست�سعي م��ن اج��ل ح��ل م�شكلة الديون‬ ‫املرتتبة ل�صالح ال�شركات االيرانية على اجلانب العراقي‪ ،‬وذلك‬ ‫ردا على طلب تقدم به الوزير االي��راين �شريعتمداري بهذا ال�صدد‪.‬‬

‫بغداد"‪ ،‬مبينا �أن "تلك املجامالت‬ ‫ال ميكن اخفاءها ومعروفة للر�أي‬ ‫العام"‪.‬و�أ�ضاف العالق �أن "قرار‬ ‫ف��ك �صالحيات مديريات تربية‬ ‫ب �غ��داد م��ن ال � ��وزارة و�إحلاقها‬ ‫باحلكومة املحلية وراء �سلب‬ ‫ال�صالحيات منها"‪ ،‬الفتا �إىل �أن‬ ‫"جمل�س املحافظة يدعو حمافظ‬ ‫ب �غ��داد اىل �إع� ��ادة ال�صالحيات‬ ‫ل�ت�ل��ك امل��دي��ري��ات ح �ت��ى تتمكن‬ ‫من اداء دوره��ا ب�شكل اف�ضل"‪.‬‬ ‫و�أو�� � �ض � ��ح �أن "الإجراءات‬ ‫الإدارية يف تنقالت املوظفني من‬ ‫ق�سم �إىل ق�سم �أخر ومن مديرية‬ ‫�إىل مديرية تربية يف حمافظة‬ ‫�أخ� � ��رى حت� �ت ��اج �إىل م��واف �ق��ة‬ ‫وتوقيع املحافظ"‪ ،‬مو�ضحا �أن‬ ‫"تلك الإج��راءات الروتينية يف‬ ‫مديريات الرتبية وراء تقييدها"‪.‬‬ ‫واردف �أن � ��ه "من املفرت�ض‬ ‫�أن ت� �ع ��ود ج �م �ي��ع �صالحيات‬ ‫املديريات �إىل ما كانت علية قبل‬ ‫�أن ُتفك ارتباطها من الوزارة"‪.‬‬

‫وزراء اخلارجية العرب يبحثون‬ ‫التدخل الرتكي يف العراق‬

‫بغداد ‪ /‬متابعة امل�شرق ‪:‬‬

‫تبد�أ اليوم الأربعاء فعاليات الدورة الـ ‪ 149‬ملجل�س وزراء اخلارجية‬ ‫ال�ع��رب التي ت�ستعر�ض �آخ��ر ال�ت�ط��ورات على ر�أ��س�ه��ا ملف الق�ضية‬ ‫الفل�سطينية‪.‬ويبحث وزراء اخلارجية العربي الإعداد للقمة العربية‬ ‫املقرر عقدها �أواخر اذار اجلاري يف الريا�ض‪ ،‬والتطورات ال�سيا�سية‬ ‫للق�ضية الفل�سطينية وال�صراع العربي الإ�سرائيلي‪ ،‬وتفعيل مبادرة‬ ‫ال�سالم العربية‪.‬وي�ستعر�ض الوزراء اي�ضا التطورات العربية‪ ،‬وعلى‬ ‫ر�أ�سها الأزم��ة ال�سورية‪.‬وقال م�صادر دبلوما�سية ام�س الثالثاء �إن‬ ‫الوزراء �سوف يبحثون اي�ضا التدخل الرتكي يف العراق‪� ،‬إىل جانب دعم‬ ‫جمهورية العراق يف االنت�صار النهائي على تنظيم داع�ش الإرهابي‪.‬‬

‫جمل�س الأنبار‪� :‬إعمار الطريق الدويل يتطلب �إحالته لال�ستثمار‬ ‫الرمادي‪ /‬متابعة امل�شرق ‪:‬‬

‫�أكد جمل�س حمافظة االنبار‪�،‬أم�س الثالثاء‪،‬‬ ‫ان اعمال ال�صيانة واالعمار التي جتري حالي ًا‬ ‫على الطريق الدويل يف املحافظة متوا�ضعة‬ ‫جد ًا وال تتنا�سب مع حجم الدمار الكبري الذي‬ ‫تعر�ض له‪ ،‬يف حني �أ�شار اىل ان اعادة اعمار‬ ‫الدويل يتطلب احالته لال�ستثمار على ان ت�أخذ‬ ‫ال�شركة امل�ستثمرة االم��وال عرب طريقتني‪.‬‬

‫وق��ال ع�ضو املجل�س �صباح ك��رح��وت ‪ :‬ان‬ ‫"اعمال ال�صيانة واالعمار التي جتري حالي ًا‬ ‫على الطريق الدويل يف املحافظة متوا�ضعة‬ ‫جد ًا وال تتنا�سب مع حجم الدمار الكبري الذي‬ ‫تعر�ض له"‪ ،‬مبين ًا بان "جمل�س املحافظة ال‬ ‫ميلك االم��وال او التخ�ص�صات الكافية لدعم‬ ‫عمليات االعمار والرتميم يف ذلك الطريق"‪.‬‬ ‫و�أو�ضح كرحوت‪ ،‬ان "اعادة اعمار الدويل‬

‫يتطلب اح��ال �ت��ه لال�ستثمار ع�ل��ى ان ت�أخذ‬ ‫ال�شركة امل�ستثمرة االم ��وال ع�بر طريقتني‬ ‫وهما ام��ا عرب اخ��ذ ن�سبة حم��ددة من املنافذ‬ ‫احلدودية �أو عرب جباية االموال من عجالت‬ ‫احلمل التي ت�ستخدم الطريق لنقل الب�ضائع"‪،‬‬ ‫م�شري ًا اىل ان "جمل�س املحافظة ك��ان ي�أمل‬ ‫احالة الطريق اىل اال�ستثمار خ�لال م�ؤمتر‬ ‫الكويت �إال ان ذل��ك مل يح�صل يف حينها"‪.‬‬

‫"رقعة نفطية" تشعل خالفاً بني محافظتني عراقيتني‬

‫الطاقة النيابية ‪ :‬قانون �شركة النفط الوطنية‬ ‫يخ�ص�ص ح�صة من �أمواله للمواطن ن�سبتها ‪٪10‬‬ ‫بغداد ‪ /‬متابعة امل�شرق ‪:‬‬

‫ك�شف ع�ضو جلنة نفط والطاقة النيابية زاهر العبادي‪� ،‬أم�س‬ ‫الثالثاء‪ ،‬عن تخ�صي�ص ح�صة من ام��وال �شركة النفط الوطنية‬ ‫اىل املواطنني‪.‬وقال العبادي ‪ :‬ان "توزيع ارب��اح �شركة النفط‬ ‫الوطنية ‪ ٪10‬يوزع لل�شعب و ‪ ٪90‬لل�شركة"‪ ،‬م�ؤكدا ان "قانون‬ ‫�شركة النفط الوطنية يخ�ص�ص ح�صة من امواله للمواطن‪ ،‬فهذا‬ ‫القانون جاء من �أج��ل م�صلحة الوطن واملواطن"‪.‬و�أ�ضاف ان‬ ‫"�شركة النفط الوطنية خ�ص�صت �صندوقا للأجيال‪ ،‬كما ان اال�سهم‬ ‫يف ال�شركة الوطنية ال ت�شرتى وال تباع لأنها ملك املواطن"‪.‬اىل‬ ‫ذلك و�صفت جلنة الطاقة النيابية ‪�،‬أم�س الثالثاء‪ ،‬ت�شريع قانون‬ ‫�شركة النفط الوطنية العراقية ب�أنه ميثل اجنازا كبريا ملجل�س‬ ‫النواب والذي اعاد قانون ت�شكيل ال�شركة التي الغيت بقرارات‬ ‫�شخ�صية م��ن النظام البائد يف ع��ام ‪ 1987‬بعدما ك��ان هنالك‬ ‫قانون رقم ‪ 123‬ل�سنة ‪ 1967‬حيث مت دجمها وتبعيتها لوزارة‬ ‫النفط ‪.‬وق��ال رئي�س جلنة النفط الربملانية علي البهاديل يف‬ ‫م�ؤمتر �صحفي م�شرتك مع اع�ضاء اللجنة ‪ :‬انه "بعد عام ‪2004‬‬ ‫حاولت وزارة النفط ووزيرها اال�سبق ابراهيم بحر العلوم اعادة‬ ‫تفعيل قانون �شركة النفط الوطنية لكن تلك اجلهود ا�صطدمت‬ ‫مبعار�ضات من البع�ض"‪.‬وا�ضاف ‪ ،‬ان "القانون وبعد جهود‬

‫ما قبل‬ ‫االنتخابات‬ ‫حسين عمران‬

‫قرو�ض ت�صل اىل ‪ 75‬مليون دينار لثالث فئات تدري�سية بالعراق‬

‫بغداد ‪ /‬متابعة امل�شرق ‪:‬‬

‫| أخبار محلية | ‪3‬‬

‫ونقا�شات وور�شات عمل ا�ستمرت لعدة �شهور ر�أى النور ‪ ،‬حيث‬ ‫�سيعمل على تفعيل اال�ستثمار يف امل�صايف و�صناعة الغاز وجميع‬ ‫االهداف املو�ضوعة الجناح عمل ال�شركة ميكن حتقيقها من خالل‬ ‫ع��دة اه��داف وو�سائل يف اال�ستثمار واال�ستك�شاف للرتاكيب‬ ‫اجلديدة وتفعيل اال�ستثمار مبوجب اليات وا�س�س علمية وفنية"‪،‬‬ ‫الفتا اىل ان "البع�ض يفهم ان ال�شركة متتلك �صالحيات اعلى مما‬ ‫يتوقعه البع�ض لكنها باحلقيقة ت�ستنبط عملها و�صالحياتها من‬ ‫الد�ستور وهي ذراع وزارة النفط التي تر�سم ال�سيا�سات النفطية‬ ‫للبلد وال�شركة تعمل على تنفيذ تلك ال�سيا�سات"‪.‬وا�شار البهاديل‬ ‫اىل ان "ال�شركة والول م��رة فقد حققت اجن��ازا كبريا لل�شعب‬ ‫العراقي من خالل ت�شكيل اربعة �صناديق حيث �سيتم ا�ستقطاع‬ ‫مااليقل عن ‪ %10‬من االي ��رادات لتوزع على تلك ال�صناديق"‪،‬‬ ‫مو�ضحا ان "ال�صندوق االول �سيكون لدعم ر�أ���س مال ال�شركة‬ ‫والثاين وهو �صندوق املواطن واملت�ضمن نقل ثروات البلد اىل‬ ‫ال�شعب العراقي حيث خ�ص�ص �سهم لكل مواطن عراقي مقيم‬ ‫داخل العراق وو�ضعت �آلية لت�سليم تلك املبالغ ا�ضافة اىل �آليات‬ ‫ملنع املحافظات التي ال ت�سلم احل�ص�ص النفطية اىل احلكومة‬ ‫االحتادية"‪.‬وتابع ‪ ،‬ان "ال�صندوق الثالث وهو �صندوق االجيال‬ ‫وال��ذي �ستعمل احلكومة على و�ضع الياته لو�ضع تخ�صي�صات‬

‫لتلك االجيال ‪ ،‬اما ال�صندوق الرابع‬ ‫فهو لدعم املحافظات املنتجة للنفط"‪،‬‬ ‫م�شددا على ان" تلك الن�سب �ستوزع وفق‬ ‫تعليمات يتم و�ضعها �ضمن النظام الداخلي‬ ‫لل�شركة"‪.‬يف �سياق قريب عرب رئي�س جمل�س‬ ‫املثنى حاكم اليا�سري يوم �أم�س االول االثنني‬ ‫عن الرف�ض لأي جتاوز من قبل حمافظة ذي‬ ‫ق��ار على الرقعة النفطية امل�شرتكة بني‬ ‫املحافظتني‪.‬وقال اليا�سري يف م�ؤمتر‬ ‫�صحفي عقب زيارة ميدانية للرقعة‪،‬‬ ‫ان للمحافظة احقية بن�سبة ‪% 76‬‬ ‫م��ن ال��رق�ع��ة النفطية العا�شرة‬ ‫وكما اق��رت ذل��ك وزارة النفط‪.‬‬ ‫وا�ضاف ان اي حترك من ذي قار‬ ‫لل�سيطرة على املواقع النفطية‬ ‫�سيجابه بكل حزم‪ .‬م�ؤكد ًا اتباع‬ ‫ال �ط��رق القانونية ل�ضمان حقوق‬ ‫اب�ن��اء املثنى يف امل�ن��اف��ع االجتماعية‬ ‫وال �ع �م��ال��ة ب��امل �� �س �ت��وي��ات امل�ه�ن�ي��ة كافة‪.‬‬

‫ماالذييجرييفال�شارعالعراقيمعقرباالنتخاباتالربملانية؟‬ ‫�أرى �أن هناك دعاية انتخابية مبكرة‪ ،‬و�أي�ضا هناك ت�سقيط‬ ‫�سيا�سي ب�ين الأح ��زاب ‪ ،‬كما ان ال�ساحة ال�سيا�سية ت�شهد‬ ‫تناحرات ومهاترات وت�شهريا بني الأح��زاب من جهة‪ ،‬وبني‬ ‫املر�شحني انف�سهم من جهة اخرى‪.‬‬ ‫وقبل الدخول يف تفا�صيل ما ذكرنا �أع�لاه ‪ ،‬نقول ان هناك‬ ‫عدم و�ضوح من قبل الكتل ال�سيا�سية ذاتها ‪ ،‬ففي الوقت الذي‬ ‫قاطع نواب التحالف الكرد�ستاين جل�سات الربملان مهددين‬ ‫باالن�سحاب من العملية ال�سيا�سية برمتها بعد ان مت الت�صويت‬ ‫على موازنة ‪ 2018‬دون االخذ مبطالب الكرد ‪ ،‬نراهم يف جل�سة‬ ‫ام�س الأول االثنني وقد دخلوا جميعهم ليتخذوا �أماكنهم حتت‬ ‫قبة الربملان حتى ا�صبح عدد احلا�ضرين نحو ‪ 220‬نائبا وهو‬ ‫رقم مل يتحقق حتى يف جل�سة الت�صويت على املوازنة!‬ ‫نقول ‪ ...‬برغم ان مفو�ضية االنتخابات حددت احلادي ع�شر‬ ‫من ال�شهر املقبل موعدا لبدء الدعاية االنتخابية للمر�شحني‬ ‫‪� ،‬إال ان املتابع لالحداث يلم�س ب�شكل وا�ضح ان املر�شحني‬ ‫وقبلهم الكتل ال�سيا�سية بد�أت بدعاية انتخابية مبكرة‪ ،‬وذلك‬ ‫من خالل زياراتهم اىل هذه املحافظة او تلك‪ ،‬وعقد اللقاءات‬ ‫مع �شيوخ الع�شائر يف ه��ذه املحافظة �أو تلك البلدة‪ ،‬وهم‬ ‫يدعون اىل انتخابهم ب�شكل غري مبا�شر ‪� ،‬أو حتى ب�شكل علني‬ ‫ومبا�شر حينما ن�سمع رئي�س كتلة �سيا�سية يقول ان نحو‬ ‫‪%90‬من مر�شحي كتلته هم من الوجوه اجلديدة ال�شابة!‬ ‫واذا ما قال البع�ض ان الدعاية االنتخابية احلقيقية هي حينما‬ ‫يتم ن�شر �صور املر�شحني يف ال�شارع العراقي ‪ ،‬نقول ان احد‬ ‫املر�شجني فعل ذلك ون�شر �صورته ورقم هاتفه‪ ،‬مع ذكر انه‬ ‫�سيرتافع عن املظلومني "جمانا" ‪ ،‬رغم ان هذا املر�شح والذي‬ ‫هو نائب ح��ايل �سبق وان وزع �سندات قطع �أرا� ��ض خالل‬ ‫االنتخابات املا�ضية ليتم بعد ذلك اكت�شاف ان تلك الأرا�ضي‬ ‫التي وزعت �سنداتها على م�ساكني الله ال وجود لها!‪.‬‬ ‫واذا ما اردن��ا التحدث عن التناحرات واملهاترات و�أ�ساليب‬ ‫الت�شهري الرخي�صة ‪ ،‬فيمكننا ان ن�شري اىل برملاين حايل ر�شح‬ ‫مع كتلة �سيا�سية معينة‪� ،‬إال ان هذه الكتلة ول�سبب ما �شطبت‬ ‫ا�سمه ‪ ،‬حينها راح هذا النائب احلايل واملر�شح لالنتخابات‬ ‫املقبلة ي�شن هجوما عنيفا على رئي�س الكتلة وا�صفا �إياه‬ ‫باملخرف‪ ،‬وه��و و�صف ال ميكن ان يتفوه به ان�سان عادي‪،‬‬ ‫ولي�س برملانيا يفرت�ض به ان يكون قدوة للمجتمع ‪.‬‬ ‫ه��ذه امل�شاحنات وال�ت�ن��اح��رات ب�ين الكتل ال�سيا�سية وبني‬ ‫املر�شحني‪ ،‬ونتيجة عدم حتقيق ولو جزءا ب�سيطا من وعود‬ ‫املر�شحني لناخبيهم رمب��ا �ستكون �سببا ب��ارزا يف عزوف‬ ‫الناخبني عن التوجه ل�صناديق االق�تراع‪ ،‬خا�صة ان وجوه‬ ‫املر�شحني هي ذاتها منذ اول انتخابات يف العام ‪ ، 2004‬اذ‬ ‫رغم مرور نحو ‪ 14‬عاما اال ان املواطن العراقي �أ�صابه الي�أ�س‬ ‫من الواقع املرير الذي يعي�شه حيث انعدمت اخلدمات وقلت‬ ‫فر�ص العمل‪ ،‬وازدادت البطالة حتى بني خريجي الكليات‬ ‫الهند�سية والعلمية ‪ ،‬ال بل ان بع�ض اجلهات اخلدمية راحت‬ ‫حتارب حتى �أ�صحاب الب�سطيات بحجة املحافظة على وجه‬ ‫بغداد احل�ضاري‪ ،‬رغم ان بغداد حتتل ذيل قائمة �أ�سو�أ دول‬ ‫العامل من حيث اخلدمات وم�ستوى املعي�شة‪.‬‬ ‫وبعد‪ ...‬رمبا يت�ساءل البع�ض‪ :‬هل �ستكون هذه االنتخابات‬ ‫خمتلفة عن �سابقاتها ؟‬ ‫اجلواب ميكن ان �أمل�سه من خالل مواقع التوا�صل االجتماعي‬ ‫ال�ت��ي ت�شري اىل ان ال ��ش��يء ج��دي��دا ‪ ،‬نف�س ال��وج��وه التي‬ ‫اعتدناها منذ اكرث من ع�شر �سنوات ‪ ،‬ورمبا �سيزيد ذلك من‬ ‫عزوف الناخبني عن التوجه اىل �صناديق االقرتاع!‪.‬‬


‫‪2‬‬

‫االربعاء املوافق ‪ 7‬من �آذار ‪ 2018‬العدد ‪ 3994‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬

‫تقارير وأخبار‬

‫‪Wednesday, 7 March. 2018 No. 3994 Year15‬‬

‫التجارة تبحث مع �شركة «بركتلي اوكو» الرتكية �آلية عمل املطاحن العراقية‬ ‫المشرق – علي المياحي‪:‬‬

‫بحثت ال�شركة العامة لت�صنيع احلبوب يف‬ ‫وزارة التجارة م���ع وفد من �شركة بركتلي‬ ‫اوك���و الرتكي���ة املتخ�ص�ص���ة يف �صناع���ة‬ ‫املطاح���ن �آلي���ة عم���ل املطاح���ن العراقي���ة‬ ‫والتكنولوجيا يف امل�ستخدمة يف الطحن‪.‬‬ ‫وقال مدير عام ال�شركة املهند�س طه يا�سني‬ ‫عبا����س ان الوف���د الرتك���ي التق���ى بال���كادر‬

‫املتق���دم يف ال�شرك���ة وبحث م���ع املعاونني‬ ‫الفني واالداري اف���اق التعاون التي ميكن‬ ‫ان جتمع الطرفني يف جمال اخلربات الفنية‬ ‫وتقدمي الت�سهيالت الالزمة لتوريد املعدات‬ ‫واالدوات االحتياطي���ة ف�ض�ل�ا ع���ن اعم���ال‬ ‫التن�صي���ب والت�أهيل‪ .‬م�ضيفا انه مت خالل‬ ‫االجتم���اع تقدمي �ش���رح عن االلي���ة املتبعة‬ ‫يف جم���ال انت���اج الطح�ي�ن والتكنولوجيا‬

‫بمناسبة عقد اتفاقية للتعاون المشترك مع ديوان الوقف السني‬

‫امل�ستخدمة يف االنتاج كون �شركة ت�صنبع‬ ‫احلب���وب هي اجله���ة القطاعي���ة امل�س�ؤولة‬ ‫ع���ن معامل انتاج الطح�ي�ن وتقييمها فنيا‪.‬‬ ‫داعي���ا الوفد اىل زي���ارة عدد م���ن املطاحن‬ ‫لالط�ل�اع على نوعية معداته���ا والية عملها‬ ‫ومقارنته���ا بالتكنولوجي���ا الرتكي���ة ‪ ،‬هذا‬ ‫وق���د ح�ضر اللقاء م���دراء اق�سام التخطيط‬ ‫والفني والقانوين ‪.‬‬

‫جامعة النيلني ال�سودانية متنح الدكتور الهميم ً‬ ‫درعا‬ ‫المشرق – خاص‪:‬‬

‫قدم���ت جامع���ة النيل�ي�ن يف جمهوري���ة‬ ‫ال�س���ودان درع��� ًا تكرميي���ة للدكت���ور‬ ‫الهميم مبنا�س���بة عق���د اتفاقية للتعاون‬ ‫بني اجلامع���ة وديوان الوقف ال�س���ني‬ ‫ام����س الثالثاء املواف���ق ‪. 2018/3/6‬‬

‫و�س��� ّلم الدكتور عبد ال�س�ل�ام الكبي�سي‬ ‫الدرع التكرميي���ة �إىل الدكتور الهميم‪.‬‬ ‫مبين��� ًا �أن ه���ذه االتفاقية �ش���ملت تبادل‬ ‫اخلربات وتطوير الق���درات واملعرفة‪،‬‬ ‫و�إر�س���ال طلبة الدرا�س���ات العليا ‪ ،‬كما‬ ‫مت توجي���ه دع���وة لرئي����س الدي���وان‬

‫لزي���ارة اجلامعة ‪ .‬بدوره قال الدكتور‬ ‫الهميم ‪� :‬أفتخر بهذا التكرمي ‪ ،‬و�س���وف‬ ‫�أ�سعى �إىل تقوي���ة �أوا�صر التعاون مع‬ ‫امل�ؤ�س�س���ات العلمي���ة الر�صين���ة ؛ م���ن‬ ‫�أجل تطوير القدرات وزيادة الكفاءات‬ ‫العلمية ‪.‬‬

‫قطعوا طريق ديالى ‪ -‬كركوك‪ ..‬ومستمرون باعتصامهم لليوم الرابع‬

‫العبادي يوجه الوزارات بتلبية مطالب �أهايل احل�سينية ً‬ ‫فورا‪ ..‬وجمل�س بغداد‪ :‬املنطقة �ست�شهد م�شاريع كبرية!‬ ‫المشرق – خاص‪:‬‬

‫مع موا�صل���ة �أهايل ق�ضاء احل�سيني���ة ببغداد ام�س‬ ‫الثالث���اء تظاهراته���م لليوم الراب���ع مطالبني بتنفيذ‬ ‫مطالبه���م املتمثلة بحل �أزمة ت���ردي اخلدمات‪ ،‬وجه‬ ‫رئي�س جمل����س الوزراء حي���در العب���ادي الوزارات‬ ‫والدوائ���ر اخلدمي���ة‪ ،‬بتلبي���ة مطالب �أه���ايل منطقة‬ ‫احل�سينية �شمايل بغداد على الفور‪ ،‬فيما قرر جمل�س‬ ‫حمافظة بغداد تخوي���ل املحافظ عطوان العطواين‬ ‫ب�إتخ���اذ “الإج���راءات الالزمة” حلل امل�ش���اكل التي‬ ‫تع���اين منها منطقة احل�سينية التي ت�شهد تظاهرات‬ ‫واعت�صام���ات من���ذ عدة اي���ام احتجاج���ا على تردي‬ ‫اخلدمات‪ ،‬يف حني ك�شف جمل�س حمافظة بغداد عن‬ ‫انفراج ازمة منطقة احل�سينية بعد ت�صويت جمل�س‬ ‫النواب على قانون املوازنة العامة‪ ،‬م�ؤكد ًا ان املنطقة‬ ‫�ست�شهد م�شاري���ع خدمية كبرية بعد الت�صويت على‬ ‫املوازنة‪ .‬فق���د وا�صل اهايل احل�سيني���ة اعت�صامهم‬ ‫للي���وم الرابع حيث قطعوا طري���ق دياىل – كركوك‬ ‫وحلني تنفي���ذ مطالبهم املتمثل���ة بتح�سني اخلدمات‬ ‫املرتدية يف مدينتهم‪ ،‬كما انهم ن�صبوا خيم ًا ملوا�صلة‬ ‫االعت�صام فيها‪ .‬يف هذه االثناء وجه رئي�س جمل�س‬ ‫الوزراء‪ ،‬حي���در العبادي ام�س الثالث���اء‪ ،‬الوزارات‬

‫�أي�ض ًا ب�إر�سال ممثل عنه للوقوف على واقع اخلدمات‬ ‫يف املنطق���ة»‪ .‬ي�أتي ذل���ك بعدما طال���ب املعت�صمون‪،‬‬ ‫يوم االحد املا�ض���ي‪ ،‬بح�ضور رئي�س الوزراء حيدر‬ ‫العب���ادي اليه���م وتقدمي تعه���دات خطي���ة و�صورية‬ ‫لتنفي���ذ مطالبهم‪ .‬م���ن جانبه ق���رر جمل�س حمافظة‬ ‫بغ���داد تخوي���ل املحافظ عطوان العط���واين ب�إتخاذ‬ ‫“الإجراءات الالزمة” حلل امل�شاكل التي تعاين منها‬ ‫منطقة احل�سينية التي ت�شهد تظاهرات واعت�صامات‬ ‫منذ عدة اي���ام احتجاجا على تردي اخلدمات‪ .‬وقال‬ ‫ع�ض���و املجل�س �سعد املطلب���ي �إن “جمل�س حمافظة‬ ‫بغداد قرر خ�ل�ال اجتماعه الط���ارئ‪ ،‬ام�س‪ ،‬تخويل‬ ‫حماف���ظ بغ���داد باتخ���اذ كاف���ة الإج���راءات املنا�سبة‬ ‫والالزمة لتفكي���ك امل�شاكل التي تع���اين منها منطقة‬ ‫احل�سيني���ة والعمل على حلها”‪ ،‬م�ضيفا �أن “جمل�س‬ ‫املحافظة ق���رر العمل باالمكانيات املتاحة واملتوفرة‬ ‫نظرا لت�أخر و�صول تخ�صي�صات املحافظة من وزارة‬ ‫املالية”‪ ،‬م�ؤكدا �أنه “مت و�ضع كافة الإمكانيات حلل‬ ‫م�ش���اكل منطق���ة احل�سيني���ة”‪ .‬عل���ى ال�صعي���د ذاته‬ ‫والدوائ���ر اخلدمي���ة‪ ،‬بتلبي���ة مطالب �أه���ايل منطقة العبادي وجه الوزارات والدوائر اخلدمية مبتابعة ك�ش���ف جمل�س حمافظة بغداد عن قرب انفراج ازمة‬ ‫احل�سينية �شم���ايل بغداد‪ ،‬على الف���ور‪ .‬وقال مكتب مطالب اهايل احل�سينية الكرام وتلبيتها فورا وفق منطقة احل�سينية بعد ت�صويت جمل�س النواب على‬ ‫رئي�س ال���وزراء �إن «رئي�س جمل����س الوزراء حيدر االمكاني���ات املتوف���رة»‪ ،‬م�ضيف���ا �أن «العب���ادي وجه قان���ون املوازن���ة العامة‪ ،‬م�ؤك���د ًا ان املنطقة �ست�شهد‬

‫وزير النقل يزور �شركة املوانئ‬ ‫ويعقد اجتماعا مع جمل�س �إدارتها‬

‫المشرق – علي صالح‪:‬‬

‫�أج���رى وزي���ر النقل الكاب�ت�ن كاظم فنج���ان احلمامي‪ ،‬ام�س‬ ‫االول االثن�ي�ن‪ ،‬جول���ة ميدانية داخل �أروق���ة ال�شركة العامة‬ ‫للموانىء العراقية برفقة املعاون االداري الكابنت �سامل جبار‬ ‫ورئي�س مهند�سني املعاون الفني طالب باي�ش واطلع �سيادته‬ ‫عل���ى واقع العمل فيما حث اجلميع على بذل �أق�صى اجلهود‬ ‫بالنظر لأهمي���ة املوانئ يف رفد االقت�صاد العراقي‪ .‬وتر�أ�س‬ ‫احلمام���ي اجتماع���ا ملجل����س �إدارة ال�شركة ناق����ش فيه �سبل‬ ‫تطوير العم���ل واالرتقاء به لتكون موانئنا مب�صاف موانئ‬ ‫املنطقة‪ ،‬فيما جتول على مكاتب املوظفني وا�ستمع لعدد من‬ ‫م�شاكله���م‪ ،‬ووجه بالعمل على حلها بالطرق القانونية‪ ،‬فيما‬ ‫طم�أن اجلميع ممن مل يت�سلموا قطع االرا�ضي ال�سكنية ب�أن‬ ‫الإج���راءات �ست�ستكم���ل تباع���ا و�سيتنع���م اجلميع بخريات‬ ‫مدينته���م العزي���زة‪ .‬وا�ش���اد احلمام���ي مب���ا يقدم���ه موظفو‬ ‫ال�شركة من حر�ص كبري يف �أدائهم مهامهم الوظيفية‪.‬‬

‫م�شاريع خدمية كبرية بعد الت�صويت على املوازنة‪.‬‬ ‫وقال���ت ع�ض���و املجل����س‪ ،‬ج�سوم���ة االزيرجاوي ان‬ ‫“هن���اك الكثري من امل�شاريع التي حتتاجها منطقة‬ ‫احل�سينية للنهو�ض بواقعها اخلدمي‪ ،‬باال�ضافة اىل‬ ‫بع����ض امل�شاريع املتوقفة ب�سب���ب قلة التخ�صي�صات‬ ‫املالية”‪ ،‬م�ضيفة ان امل�شاريع �ست�ست�أنف يف املنطقة‬ ‫بعد اقرار املوازنة”‪.‬‬ ‫و�أ�ضاف���ت ان “جل�س���ة ام�س اخلا�ص���ة باحل�سينية‬ ‫ج���اءت بعد تظاه���رات كب�ي�رة نا�شد خالله���ا اهايل‬ ‫املنطقة ب�إي�صال اخلدمات واك�ساء الطرق”‪ ،‬م�شرية‬ ‫اىل ان “املحافظ���ة عمل���ت على نقل معم���ل اال�سفلت‬ ‫اىل املنطق���ة املذكورة من اجل اك�س���اء طرقها وعدم‬ ‫توق���ف امل�شاري���ع فيه���ا”‪ .‬وكان اه���ايل املنطق���ة قد‬ ‫توع���دوا م���ع بداي���ة تظاهراته���م ال�سب���ت املا�ض���ي‪،‬‬ ‫احلكوم���ة وجمل����س حمافظ���ة بغ���داد باال�ستم���رار‬ ‫بتنفي���ذ االعت�صام���ات والتظاه���رات حل�ي�ن الإيفاء‬ ‫بوعود احلكومة ملنطقتهم‪ ،‬واجناز م�شاريع خدمية‬ ‫لهم‪ .‬من اجلدير بالذكر ان منطقة احل�سينية‪� ،‬شمايل‬ ‫بغداد‪ ،‬ت�شهد تظاهرات ب�شكل م�ستمر احتجاجا على‬ ‫تردي اخلدمات وعدم وجود اي م�شاريع خدمية يف‬ ‫منطقتهم‪.‬‬

‫يف �سـوق العـراق للأوراق املـاليــة‬ ‫ال�سندات الوطنية اال�صدارية الثانية‪ :‬بعد قبول ادراج وايداع ال�سندات‬ ‫الوطني���ة – احلكومية اال�صدارية الثانية اعتبارا من �شهر �شباط ‪2018‬‬ ‫�سيبد�أ ا�ستالم معامالت ايداع ال�سندات اعتبارا من ‪. 2018/3/1‬‬ ‫• بلغ عدد اال�سهم املتداولة ‪� 1,813,587,282‬سهما ‪.‬‬ ‫• بلغت قيمة اال�سهم ‪ 1,230,020,416‬دينارا ‪.‬‬ ‫• اغل���ق م�ؤ�ش���ر اال�سعار‪ 60 ISX‬يف جل�سة الي���وم على (‪)636.09‬‬ ‫نقط���ة مرتفع���ا بن�سبة (‪ )0.55‬ع���ن اغالق���ه يف اجلل�سة ال�سابق���ة البالغ‬ ‫(‪ )632.64‬نقطة‪.‬‬ ‫‪ 4‬ـ ت���داول ا�سه���م (‪� )41‬شرك���ة م���ن ا�ص���ل (‪� )102‬شرك���ة مدرج���ة يف‬ ‫ال�سوق‪.‬‬ ‫‪ -5‬ا�صب���ح ع���دد ال�شركات املتوقفة بقرار من هيئ���ة االوراق املالية لعدم‬ ‫التزامها بتعليمات االف�صاح املايل (‪� )22‬شركة ‪.‬‬ ‫‪6‬ـ بل���غ ع���دد اال�سهم امل�شرتاة م���ن امل�ستثمرين غ�ي�ر العراقيني (‪)8,149‬‬ ‫ملي���ون �سهم بقيمة بلغت (‪ )27,710‬ملي���ون دينار من خالل تنفيذ (‪)20‬‬ ‫�صفقة على ا�سهم ثالث �شركات ‪.‬‬ ‫‪7‬ـ بل���غ عدد اال�سه���م املباعة م���ن امل�ستثمرين غري العراقي�ي�ن (‪)10,333‬‬ ‫ملي���ون �سهم بقيمة بلغت (‪ )13,601‬ملي���ون دينار من خالل تنفيذ (‪)11‬‬ ‫�صفقة على ا�سهم ثالث �شركات‪.‬‬

‫املفـو�ضـية تـحـدد ‪ 136‬مركــز ًا انـتخابـيـ ًا لعـراقـيي املهـجــر‬ ‫خارج البلد التي مت احل�صول عليها وفق املقبلة"‪ .‬وا����ض���اف ان "هناك وثائق وج��وار ال�سفر العراقي‪ ،‬وهوية االحوال النفو�س ال��ع��راق��ي ل��ع��ام ‪��� 1957‬ش��رط ان‬ ‫بغداد ‪ /‬متابعة المشرق ‪:‬‬ ‫حددت املفو�ضية العليا امل�ستقلة لالنتخابات ت��ق��دي��رات وزارت����ي اخل��ارج��ي��ة والهجرة ا�سا�سية هـي البطاقة الوطنية املوحدة‪ ،‬املدنية‪ ،‬و�شهادة اجلن�سية العراقية‪ ،‬ودفرت يحتوي على ���ص��ورة تثبيت ال�شخ�صية‪،‬‬ ‫ام�س الثالثاء‪ ،‬مراكز وحمطات االقرتاع وامل��ه��ج��ري��ن‪ ،‬ف��� ً‬ ‫وبطاقة الناخب االلكرتونية البايومرتية‬ ‫��ض�لا ع���ن االح�صائيات‬ ‫التي حتتوي على �صـورة ف�ض ًال عن اجازة‬ ‫ب�����ش��ك��ل اويل يف ال�����دول ال��ت��ي �ستجرى ال�سابقة املتوفرة لدى املفو�ضية ا�ستناد ًا‬ ‫ال�سوق العراقية"‪ .‬ولفت اىل ان "هناك‬ ‫فيها ان��ت��خ��اب��ات ال��ع��راق��ي�ين امل��ق��ي��م�ين يف على العمليات االنتخابية ال�سابقة التي‬ ‫وثائق عراقية �ساندة للوثائق اال�سا�سية‪،‬‬ ‫اخل��ارج‪ .‬وق��ال رئي�س االدارة االنتخابية جرت يف االنتخابات الربملانية ال�سابقة"‪.‬‬ ‫ه��ي بطاقة الناخب االل��ك�ترون��ي��ة ال��ت��ي ال‬ ‫ريا�ض البدران‪ ،‬ان "مفو�ضية االنتخابات وي��ذك��ر ان مفو�ضية االن��ت��خ��اب��ات �شكلت‬ ‫حتتوي على �صورة‪ ،‬البطاقة التموينية‪،‬‬ ‫ح��ددت انت�شار مراكز وحمطات االقرتاع وح����دة ادارة ان��ت��خ��اب��ات اخل�����ارج التي‬ ‫بطاقة ال�سكن التي ميكن اعتبارها وثيقة‬ ‫ب�شكل اويل يف الدول التي �ستجرى فيها تعمل بدورها على اع��داد وتنفيذ اخلطط‬ ‫ً‬ ‫ا���س��ا���س��ي��ة ل���رب ال��ع��ائ��ل��ة ف��ق��ط‪ ,‬ف�����ض�لا عن‬ ‫انتخابات العراقيني املقيمني يف اخلارج"‪ .‬العملياتية واالداري��ة واملالية واالعالمية‬ ‫ا�ستمارة الت�سجيل االلكرتونية لت�سجيل‬ ‫وبني ان "وحدة ادارة انتخابات اخلارج الجن���از م�شاركة ال��ع��راق��ي�ين املقيمني يف‬ ‫ال��ن��اخ��ب�ين يف اخلارج"‪ .‬واك���د ال��ب��دران‬ ‫ح��ددت ب�شكل اويل (‪ )136‬مركز اقرتاع اخل����ارج‪ .‬ويف وق��ت �سابق ام�����س‪ ،‬وقال‬ ‫ان "جمل�س املفو�ضني وت�سهي ًال ملراجعة‬ ‫ت�شمل (‪ )684‬حمطة اقرتاع يف (‪ )13‬دولة رئي�س االدارة االنتخابية ريا�ض البدران‪،‬‬ ‫العراقيني يف اخل��ارج لغر�ض الت�صويت‬ ‫�سيتم افتتاح مكاتب انتخابية فيها‪ ،‬و(‪ )6‬يف بيان �صحفي‪ ،‬ان "جمل�س املفو�ضني‬ ‫فقد �صادق على الوثائق االجنبية ال�ساندة‬ ‫دول �سيتم افتتاح م��راك��ز اق�ت�راع فيها"‪� .‬صادق على الوثائق املطلوبة للعراقيني‬ ‫للوثائق اال�صلية ه��ي بطاقة الالجئني‪،‬‬ ‫وا���ض��اف ان "هذا االنت�شار االويل جاء امل��ق��ي��م�ين يف اخل�����ارج‪ ،‬م��ن اج���ل ت�سهيل‬ ‫و�شهادة ال�صليب االحمر او �شهادة الهالل‬ ‫بناء على االعداد املخمنة للجالية العراقية م�����ش��ارك��ت��ه��م يف االن��ت��خ��اب��ات الربملانية‬

‫االحمر‪ ،‬وكذلك (‪ )UNHCR‬ال�صادرة‬ ‫ع���ن االمم امل��ت��ح��دة ال�صادرة"‪ .‬وتابع‬ ‫"كذلك "اجازة ال�سوق من البلد املقيم فيه‪،‬‬ ‫وهوية االق��ام��ة ال�صادرة من البلد املقيم‬ ‫فيه‪ ،‬وج��واز ال�سفر اخلا�ص ببلد االقامة‪،‬‬ ‫و���ش��ه��ادة امل��ي�لاد ال�����ص��ادرة م��ن ال�سفارة‬ ‫العراقية مع وثيقة اخرى �ساندة‪ ،‬و�شهادة‬ ‫التخرج من اجلامعات االجنبية على ان‬ ‫تكون م�صدقة من وزارة اخلارجية (ن�سخة‬ ‫طبق اال���ص��ل)‪ ،‬ووثيقة اللجوء الوطنية‬ ‫للعراقيني يف اخل���ارج ال�����ص��ادرة م��ن بلد‬ ‫االق��ام��ة‪ ،‬وك��ارت االق��ام��ة االبي�ض"‪ .‬يذكر‬ ‫ان مفو�ضية االنتخابات كانت قد حددت‬ ‫‪ 19‬دولة مل�شاركة العراقيني يف االنتخابات‬ ‫ال�برمل��ان��ي��ة املقبلة‪ ،‬منها ‪ 13‬دول���ة �سيتم‬ ‫افتتاح مكاتب انتخابية فيها و‪ 6‬دول �سيتم‬ ‫افتتاح مراكز اقرتاع فيها‪.‬‬


‫العراق يت�سلم الدفعة الأوىل‬ ‫من طائرات "‪ "T50‬املقاتلة‬

‫خم�ص�صات احل�شد مبوازنة‬ ‫‪ 2018‬ال تكفي ل�سد رواتبهم‬

‫امل�شرق ‪ -‬ق�سم الأخبار ‪:‬‬ ‫�أعلنت وزارة الدفاع العراقية �أم�س الثالثاء‬ ‫عن ت�سلمها الدفعة الأوىل من طائرات "‪"T50‬‬ ‫الكورية اجلنوبية املقاتلة‪.‬وافادت الوزارة يف‬ ‫بيان مقت�ضب لها بو�صول الدفعة الأوىل من‬ ‫طائرات (‪ )T50‬الكورية املقاتلة �إىل قاعدة‬ ‫"ال�شهيد حممد عالء اجلوية"‪.‬هذا ومل ي�شر‬ ‫البيان اىل اعداد الطائرات الوا�صلة اىل العراق‪.‬‬

‫امل�شرق ‪ -‬ق�سم الأخبار ‪:‬‬ ‫�أكد النائب عن التحالف الوطني حنني قدو ‪� ،‬أم�س الثالثاء‪ ،‬ان الأموال‬ ‫املخ�ص�صة يف املوازنة لهيئة احل�شد ال تكفي ل�سد رواتبهم �إىل نهاية العام‬ ‫اجلاري‪ .‬مبينا ان الربملان منح �صالحيات لرئي�س الوزراء يف املوازنة وب�إمكانه‬ ‫النظر يف زيادة رواتبهم‪.‬وقال القدو يف ت�صريح ‪� :‬إن “ما خ�ص�ص من �أموال‬ ‫يف موازنة ‪ 2018‬لهيئة احل�شد ال�شعبي ال تكفي ل�سد رواتبهم لنهاية العام‬ ‫اجلاري ف�ضال عن احتياجات الهيئة �ألأخ��رى من املخ�ص�صات ودعم لوج�ستي‬ ‫للمقاتلني وبناء املقار”‪.‬و�أ�ضاف ان “الربملان ومن خالل املوازنة منح �صالحيات‬ ‫لرئي�س الوزراء متكنه من زيادة رواتبهم وحتويل ومناقلة بع�ض الأموال”‪،‬‬ ‫م�ؤكدا “وجود وفرة �أموال تكفي لزيادة رواتب مقاتلي احل�شد ال�شعبي”‪.‬‬

‫رئيس مجلس اإلدارة‬

‫د‪ .‬غاندي محمد عبد الكريم‬

‫الأربعاء ‪ 7‬من �آذار ‪ 2018‬العدد ‪ 3994‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬

‫يوميـــة دولية م�ستقلة‬

‫‪� 12‬صفحة‬

‫السفري األمريكي يف العراق "دوغالس سيليمان»‬

‫‪Wednesday 7 March. 2018 No. 3994 Year 15‬‬

‫‪:‬‬

‫�أدعو العراقيني اىل امل�شاركة الفاعلة يف االنتخابات‪..‬‬ ‫وحماية �صناديق االقرتاع اخت�صا�ص القوات العراقية "ح�صر ًا"‬ ‫امل�شرق ‪ -‬علي املال ‪:‬‬ ‫ري االمريكي يف العراق “دوغال�س �سيليمان” �أي‬ ‫نفى ال�سف ُ‬ ‫�إ�شراف مبا�شر من وا�شنطن على االنتخابات العراقية‪ .‬مكذبا‬ ‫تقارير دولية وحملية حتدثت عن قدوم قوة ع�سكرية خا�صة‬ ‫تابعه اىل اجلي�ش االمريكي للإ�شراف على االنتخابات يف‬ ‫املحافظات املحررة ‪ .‬جاء ذلك خالل لقاء جمعه مع نخبة من‬ ‫ال�صحفيني العراقيني يف مقر نقابة ال�صحفيني العراقيني‬ ‫بح�ضور ال�سيد م�ؤيد الالمي رئي�س االحتاد العام لل�صحفيني‬ ‫العرب ونقيب ال�صحفيني العراقيني‪ .‬وقال ال�سفري االمريكي‬ ‫يف ال�ع��راق يف رده على ��س��ؤال ل�ـ(امل���ش��رق) ح��ول م��ا ين�شر‬ ‫يف و�سائل اع�لام دول�ي��ة وحملية م��ن �أن ق��وة خا�صة تابعة‬ ‫للجي�ش االم�يرك��ي ��س��وف ت�ق��وم مبهمة حماية االنتخابات‬ ‫ومتابعتها واال�شراف على اجرائها يف املحافظات املحررة!‪،‬‬ ‫قائال‪":‬اليوجد �أي قوات �أمريكية حتمي االنتخابات العراقية‪،‬‬ ‫بل �أن هذه املهمة من اخت�صا�ص القوات العراقية‪ ،‬وم�س�ؤولية‬

‫هذا املو�ضوع تقع على عاتق العراقيني" ‪.‬ودع��ا "دوغال�س‬ ‫" العراقيني اىل امل�شاركة الفاعلة باالنتخابات‪ ،‬وطالبهم‬ ‫‪،‬م��ن خ�لال و�سائل االع�لام‪ ،‬بالذهاب اىل �صناديق االقرتاع‬ ‫الختيار اال�شخا�ص املنا�سبني لقيادة املرحلة املقبلة‪.‬م�ؤكدا‬ ‫�أن م�س�ؤولية حماية االنتخابات والدميقراطية يف العراق‬ ‫تقع على ع��ات��ق جميع ال�ع��راق�ي�ين‪ ،‬ل�ضمان انتخابات حرة‬ ‫وعادلة ونزيهة‪.‬و�أ�شاد ال�سفري االمريكي يف العراق ب�شجاعة‬ ‫القوات العراقية وال�صحفيني العراقيني يف مقارعة االرهاب‬ ‫ومواجهة التنظيم االرهابي بالبندقية والقلم دفاعا عن ار�ض‬ ‫العراق‪ .‬يف الوقت نف�سه �أكد نقيب ال�صحفيني العراقيني م�ؤيد‬ ‫الالمي ت�شكيل جلنة من نقابة ال�صحفيني العراقيني للإ�شراف‬ ‫على االنتخابات املزمع �أجرا�ؤها يف العراق ‪ .‬و�أفاد الالمي يف‬ ‫ت�صريح لـ(امل�شرق)‪� :‬أن قرابة ‪� 2000‬صحفي عراقي �سي�شاركون‬ ‫مبراقبة االنتخابات التي �ستجري يف ال�ع��راق حر�صا على‬ ‫نزاهة و�شفافية الت�صويت يف هذه االنتخابات‪ .‬يذكر ان هذه‬

‫اللجنة املالية النيابية ‪:‬ال زيادة‬ ‫بن�سبة الإقليم يف املوازنة‬ ‫امل�شرق ‪ -‬ق�سم االخبار ‪:‬‬ ‫نفى ع�ضو اللجنة املالية النائب �سرحان احمد ام�س الثالثاء‪ ،‬رفع ن�سبة‬ ‫ميزانية كرد�ستان يف املوازنة العامة لعام ‪.2018‬وقال احمد "ح�صة‬ ‫االقليم من املوازنة بقت ‪ %12‬ومل ترتفع اىل ‪ %14‬كما يروج له البع�ض"‪.‬‬ ‫وا�ضاف‪ ،‬ان "ا�ضافة ترليون دينار مليزانية الطوارئ العراقية هي لي�ست‬ ‫بالكامل لكرد�ستان‪ ،‬امنا حم�صورة �ضمن �ضوابط احلكومة العراقية"‪،‬‬ ‫م�شري ًا اىل ان "هذه املبالغ تخ�ص�صها احلكومة �ضمن موازنة الطوارئ‬ ‫وهي احتياط تخ�ص�صها اذا هوت ا�سعار‪ ،‬فجزء منها ملوظفي االقليم"‪.‬‬ ‫هذا وكانت �سائل االعالم ن�شرت انباء ت�شري اىل ان ن�سبة االقليم ارتفعت‬ ‫اىل ‪ ،%14‬مت الت�صويت عليها �سهو ًا يف جل�سة ام�س االول االثنني‪.‬‬

‫الزراعة النيابية ‪:‬‬ ‫‪ % 90‬من الفالحني تركوا املهنة‬ ‫ب�سبب املحا�صيل امل�ستوردة‬ ‫امل�شرق ‪ -‬ق�سم الأخبار ‪:‬‬ ‫اك��د ع�ضو جلنة ال��زراع��ة النائب ح�سن �شويرد ان ‪% 90‬‬ ‫من امل��زارع�ين والفالحني تركوا مهنة ال��زراع��ة يف‬ ‫ال�ع��راق ب�سبب دخ��ول اخل�ضروات والفواكه‬ ‫امل���س�ت��وردة لرخ�ص ثمنها‪ ،‬باملقارنة مع‬ ‫اخل�ضار املحلية‪ .‬مبينا ان هذا االمر يع ّد‬ ‫م��ن امللفات التي ال تقل خ�ط��ورة عن‬ ‫االرهاب‪.‬وذكر النائب ان “�شريحة‬ ‫امل ��زارع�ي�ن ال �ت��ي مت�ث��ل ن�سبة ‪60‬‬ ‫‪ %‬م��ن ال�شعب ال�ع��راق��ي تتعر�ض‬ ‫اىل ظلم كبري م��ن ال��دول��ة ب�سبب‬ ‫ا�ستريادها اخل�ضروات والفواكه‬ ‫من دول اجلوار وب�أ�سعار ارخ�ص‬ ‫من املنتوج ال��زراع��ي املحلي الذي‬ ‫يبقى يف علوات اخل�ضار”‪ .‬م�ضيفا‬ ‫ان “املزارع ال ي� ��أخ ��ذ م�ستحقاته‬ ‫م ��ن ال� ��دول� ��ة ال��ع��راق��ي��ة �إال ب �ع��د ارب ��ع‬ ‫��س�ن��وات يف ح�ين ت�سمح ال��دول��ة با�سترياد‬ ‫احل�ن�ط��ة وادخ��ال �ه��ا م�ق��اب��ل �آالف الدوالرات”‪.‬‬

‫الزيارة االوىل التي يقوم بها �سفري امريكي لنقابة ال�صحفيني‬ ‫العراقيني‪.‬يف �سياق قريب اكد ال�سفري االمريكي على م�ستوى‬ ‫العامل ومن�سق مكافحة االره��اب ناثان �سالي�س يف م�ؤمتر‬ ‫تعبئة اجلهود لإنفاذ القانون �أن املعركة مع داع�ش مل تنته‪،‬‬ ‫وقد انتقلت اىل مرحلة جديدة ‪ ،‬ما ي�ؤ�شر نية االمريكان البقاء‬ ‫لفرتة اطول يف املنطقة عموما والعراق خ�صو�ص ًا ونقل موقع‬ ‫فوي�س اوف امريكا يف خرب عن �سالي�س قوله‪� :‬إن ” املعركة مل‬ ‫تنته بل تتحرك بب�ساطة اىل مرحلة جديدة‪ ،‬فعنا�صر داع�ش‬ ‫ب��د�أوا بالتوجه اىل بلدانهم �أو يقومون ب�أعمال تدمريية يف‬ ‫بلدان اخ��رى للقيام بهجمات ارهابية”‪.‬وا�ضاف �أن��ه ” ومع‬ ‫هزمية داع�ش يف العراق و�سوريا فقد بد�أ االرهابيون بالتكيف‬ ‫مع تلك النجاحات‪ ،‬لذا فالعبء الأكرب من اجلهد املبذول للإبقاء‬ ‫على الإرهابيني حتت النظر يتحول بعيدا عن اجلي�ش‪ ،‬نحو‬ ‫�إنفاذ القانون‪ ،‬وتبادل املعلومات اال�ستخباراتية‪ ،‬وامل�شاركة‬ ‫الدبلوما�سية‪ ،‬والر�سائل‪ ،‬وامل�ساعدة الأجنبية”‪.‬‬

‫العراق يبلغ االحتاد الأوروبي رف�ضه العودة الق�سرية لالجئني‬ ‫امل�شرق ‪ -‬ق�سم االخبار ‪:‬‬ ‫طالب وزي��ر الهجرة واملهجرين‪ ،‬جا�سم حممد‬ ‫اجل��اف ‪،‬ام�س الثالثاء‪ ،‬دول االحت��اد الأوروبي‬ ‫مب��راع��اة اجل��وان��ب االن�سانية يف التعامل مع‬ ‫ملف العراقيني الالجئني يف دولهم‪ ،‬م�ؤكدا رف�ض‬ ‫احلكومة وال���وزارة ال�ع��ودة الق�سرية لالجئني‬ ‫ال �ع��راق �ي�ين‪.‬وذك��ر ب �ي��ان ل��ل��وزارة ‪ :‬ان الوزير‬ ‫ا�ستقبل مببنى ال���وزارة ال�سفري ال�سوي�سري‬ ‫غري املقيم ل��دى بغداد هاينز بيرت لينز‪ ،‬وبحث‬ ‫الطرفان ملفي النازحني والعائدين و�أو�ضاع‬ ‫الالجئني العراقيني يف دول االحتاد االوروبي‪.‬‬ ‫وقال اجلاف‪ ،‬ان "بع�ض الدول وللأ�سف ت�ستخدم‬

‫هذا ماك�شفته جلنة النفط والطاقة النيابية‬ ‫امل�شرق ‪ -‬ق�سم الأخبار ‪:‬‬ ‫ك�شفت جلنة النفط والطاقة الربملانية عن ت�ضمني قانون �شركة النفط الوطنية‬ ‫العراقية ا�ستقطاع ن�سبة ال تقل عن ‪ %10‬تو�ضع يف �أربعة �صناديق بتجربة هي‬ ‫االوىل يف البلد‪ ،‬يف حني ا�شارت اىل ان احد ال�صناديق �سيعطي لكل مواطن‬ ‫عراقي مقيم داخل البلد �سهما من تلك الن�سبة‪.‬وقال رئي�س اللجنة علي البهاديل‬ ‫يف م�ؤمتر �صحفي ام�س الثالثاء‪ ”:‬ان ت�شريع قانون �شركة النفط الوطنية‬ ‫العراقية ميثل اجنازا كبريا ملجل�س النواب الذي اعاد قانون ت�شكيل ال�شركة‬ ‫التي الغيت بقرارات �شخ�صية من النظام البائد يف عام ‪ 1987‬بعدما كان هناك‬ ‫قانون رقم ‪ 123‬ل�سنة ‪ 1967‬حيث مت دجمها بوزارة النفط” ‪.‬‬ ‫تفا�صيل �ص ‪3‬‬

‫امتيازات كبرية يمنحها قانون حماية املعلمني واملدرسني‬

‫خم�ص�صات حت�سني معي�شة مقدارها ‪� 100‬ألف دينار �شهري ًا وقطع �أرا�ض �سكنية وحي للمعلمني يف كل حمافظة‬ ‫الحبس ‪ 3‬سنوات أو غرامة تصل لـ ‪ 10‬ماليني لكل من يعتدي على معلم‬ ‫امل�شرق – خا�ص‪:‬‬ ‫حينما �أ��ش��ار حماد العبيدي املدير يف وزارة‬ ‫ال�ترب �ي��ة �إىل � ّأن ح� ��االت االع� �ت ��داء على‬ ‫امل��در��س�ين يتدخل فيها اي�ضا ع�شائر‬ ‫ال� �ط�ل�اب واح� � ��زاب و�سيا�سيون‬ ‫متنفذون لإج�ب��ار اال��س��ات��ذة على‬ ‫التنازل عن حقهم يف رفع الق�ضايا‬ ‫القانونية �ضد املعتدين‪ ،‬كان‬ ‫الربملان قد �صوّت على قانون‬ ‫ج��دي��د يغلظ ال�ع�ق��وب��ات على‬ ‫امل�ع�ت��دي��ن ويق�ضي ب�سجنهم‬ ‫ل�سنوات عدة وبغرامة كبرية‪،‬‬ ‫فيما اك ��دت اللجنة القانونية‬ ‫النيابية ان قانون حماية املعلمني‬ ‫واملدر�سني �سيمنح هذه ال�شريحة‬ ‫امتيازات كبرية‪ ،‬مو�ضحة ان القانون‬ ‫ي�ضمن حقهم يف الدفاع عن انف�سهم ومينع‬ ‫االعتداء عليهم‪.‬ففي حماولة للحد من ت�صاعد‬

‫االع �ت��داءات التي يتعر�ض لها املدر�سون العراقيون داخ��ل م�ؤ�س�ساتهم‬ ‫التعليمية وخارجها ومنها تلك التي يرتكبها الطلبة �ضد �أ�ساتذتهم فقد‬ ‫�صوّت الربملان العراقي على قانون جديد يغلظ العقوبات على املعتدين‬ ‫ويق�ضي ب�سجنهم ل�سنوات عدة وبغرامة كبرية‪.‬و�أ�شار القانون املت�ضمن‬ ‫‪ 15‬مادة �إىل �أ ّنه يهدف �إىل حماية املعلمني واملدر�سني من االعتداءات و‬ ‫املطالبات الع�شائرية واالبتزاز جراء قيامهم ب�أعمال الوظيفة الر�سمية‬ ‫�أو ب�سببها‪ ،‬و�إىل رفع امل�ستوى العلمي واملعي�شي وال�صحي للمعلمني‬ ‫واملدر�سني‪.‬وت�ضمن القانون منع �إلقاء القب�ض �أو توقيف معلم �أو مدر�س‬ ‫ُقدِمت �ضده �شكوى لأ�سباب تتعلق بقيامه ب�أعمال وظيفته �أو ب�سببها ‪ ،‬كما‬ ‫ن�ص على فر�ض عقوبة احلب�س مدة ال تزيد على ثالث �سنوات �أو بغرامة ال‬ ‫تقل عن مليوين دينار وال تزيد على ع�شرة ماليني دينار على كل من يعتدي‬ ‫على معلم �أو مدر�س �أثناء ت�أديته لواجبات وظيفته �أو ب�سببها كما يعاقب‬ ‫كل من يدعي مبطالبة ع�شائرية خمالفة للقانون �ضد معلم �أو مدر�س تتعلق‬ ‫بقيامه بواجبات وظيفته �أو ب�سببها بذات العقوبة املن�صو�ص عليها �آنفا‪.‬‬ ‫ودعا القانون جمال�س املحافظات �إىل بناء جممعات �سكنية للمعلمني يف كل‬ ‫ناحية من نواحي املحافظة يُطلق عليها "حي املعلمني"‪ ،‬مت�ضمنا امتيازات‬ ‫للتدري�سيني ت�شمل منحهم خم�ص�صات حت�سني معي�شة قدرها ‪ 100‬مئة الف‬ ‫دينار (نحو ‪ 85‬دوالرا) �شهريا وان يعاجلوا يف امل�ست�شفيات على نفقة‬

‫احلكومة‪ .‬وطالب وزارة التعليم العايل و البحث العلمي بالتن�سيق مع‬ ‫وزارة الرتبية بزيادة عدد املقاعد الدرا�سية للدرا�سات الأولية للمعلمني و‬ ‫الدرا�سات العليا للمعلمني اجلامعيني �أو املدر�سني الذين يرغبون ب�إكمال‬ ‫درا�ستهم لتطوير قدراتهم العلمية‪ .‬من جانبها اك��دت اللجنة القانونية‬ ‫النيابية ام�س الثالثاء‪ ،‬ان قانون حماية املعلمني واملدر�سني �سيمنح هذه‬ ‫ال�شريحة امتيازات كبرية‪ ،‬مو�ضحة ان القانون ي�ضمن حقهم يف الدفاع عن‬ ‫انف�سهم ومينع االعتداء عليهم‪.‬وقال ع�ضو اللجنة‪ ،‬النائب �صادق اللبان �إن‬ ‫“اف�ضل ما �صوت عليه الربملان خالل جل�سة ام�س االول‪ ،‬هو قانون حماية‬ ‫املعلمني واملدر�سني”‪ ،‬مبينا �أن “القانون املذكور مينح ال�شريحة الرتبوية‬ ‫حقوق ًا ت�ضمن ع��دم التعر�ض واالع�ت��داء عليهم”‪ ،‬م�ضيفا �أن “القانون‬ ‫امل�صوت عليه‪ ،‬مت باالتفاق مع نقابة املعلمني”‪ ،‬م�ؤكد ًا ان “القانون يتيح‬ ‫لل�شريحة الرتبوية احل�صول على قطع ارا���ض �سكنية”‪.‬ونفى اللبان‬ ‫ان “يكون القانون قد اتاح للمعلمني واملدر�سني تعيني خم�سة اف��راد من‬ ‫اقربائهم”‪ ،‬م�شري ًا اىل ان “املوازنة مل تت�ضمن تعينات لهذه ال�شريحة‬ ‫ا�ضافة اىل ان القانون ال يحتوي على هكذا فقرة”‪.‬من جهته �أ�شار حماد‬ ‫العبيدي املدير يف وزارة الرتبية �إىل � ّأن حاالت االعتداء على املدر�سني‬ ‫يتدخل فيها اي�ضا ع�شائر الطالب واحزاب و�سيا�سيون متنفذون لإجبار‬ ‫اال�ساتذة على التنازل عن حقهم يف رفع الق�ضايا القانونية �ضد املعتدين‪.‬‬

‫نائب كردي‪ :‬مل نن�سحب من العملية ال�سيا�سية‬

‫قصة المشرق االخبارية بقلم شامل عبد القادر‬

‫هل (الت�سامح وامل�صاحلة) يف عراق اليوم خط �أحمر؟!‬ ‫ال �أعتقد ان اجلواب عن �س�ؤال العنوان يف اعاله هو (نعم)‪ ،‬فثمة‬ ‫مبادرات كثرية ابدتها حكومة الدكتور العبادي ملد ج�سور الثقة‬ ‫وعبور املنغ�صات ال�صغرية والكبرية وزي��ادة قوة التالحم بني‬ ‫ابناء ال�شعب العراقي!‪.‬‬ ‫ولكن ما يجلب االنتباه حقا‪ ،‬هي القائمة الكبرية التي ا�صدرتها‬ ‫هيئة امل�ساءلة والعدالة‪ ،‬بحجز االم��وال املنقولة وغري املنقولة‬ ‫لأك�ثر م��ن ‪ 4354‬مواطنا ع��راق�ي��ا‪ ،‬ق�سم كبري منهم الع�لاق��ة له‬ ‫بالقرارات وا�سلوب احلكم يف النظام ال�سابق‪ ،‬وامنا جريرته‬ ‫الوحيدة انه اما ابن او حفيد او زوجة مل�س�ؤول �سابق يف النظام‬ ‫ال�سابق‪ ،‬وه��ذا غري معقول ومنطقي �أن حتجز ام��وال االحفاد‬ ‫واالبناء بجريرة االباء؟!‪.‬‬ ‫�سبق يل ان كتبت قبل �شهور يف هذه الزاوية �أنبه اىل خطورة هذا‬

‫اج��راءات تع�سفية يف اعادة الالجئني العراقيني‬ ‫ق�سرا اىل البالد وال تراعي اجلوانب االن�سانية‬ ‫والدوافع والظروف التي �أرغمتهم على مغادرة‬ ‫وطنهم‪ ،‬ففي النهاية يبقى خيار الهجرة واللجوء‬ ‫من ا�صعب اخليارات التي يواجهها من ا�ضطر‬ ‫لالبتعاد عن الأر�ض التي ينتمي لها"‪.‬و�شدد على‬ ‫ان "مثل تلك االج��راءات مرفو�ضة من احلكومة‬ ‫العراقية ف�إعادتهم اىل البالد يجب ان تكون وفق‬ ‫االط��ر القانونية وبالتفاهم بني العراق والدول‬ ‫االخرى مع �ضرورة العمل على ت�شجيع العودة‬ ‫الطوعية لالجئني العراقيني وجتنب اجبارهم‬ ‫على العودة"‪.‬‬

‫سهم لكل مواطن عراقي‬

‫االجراء‪ ،‬وقلت‪ :‬مل يتبق لهيئة امل�ساءلة والعدالة �إال (م�صادرة)‬ ‫االجنة يف ارحام امهات وزوجات امل�س�ؤولني يف النظام ال�سابق‪.‬‬ ‫نحن الندافع عن جرائم املجرمني بحق ال�شعب العراقي‪ ،‬بل ن�ضع‬ ‫الت�سامح وامل�صاحلة بني ابناء ال�شعب العراقي هدفا ا�سمى‪ ،‬فقد‬ ‫جرفتنا الكراهية لبع�ضنا االخر مع االحرتاب ال�سخيف من اجل‬ ‫�سيادة طائفة �أو كتلة �أو حزب على ح�ساب االخرين‪ ،‬فالعراقيون‬ ‫منذ ان خلقوا يجب ان يكونوا �سوا�سية ك�أ�سنان امل�شط‪ ،‬ال متيزهم‬ ‫بع�ضهم عن الآخر طائفة �أو مذهب �أو قومية �أو دين!‪.‬‬ ‫يف اجواء الكراهية واالحقاد وعدم الثقة لن نبني �شعبا ووطنا‪،‬‬ ‫بل �سن�شيد جباال من الثارات‪ ،‬ونفر�ض �سيا�سة االنتقام‪ .‬واحلياة‬ ‫ال�سيا�سية يف العراق‪ ،‬تاريخي ًا‪ ،‬هي عبارة عن (دوالب هوا) يوم‬ ‫لك ويوم عليك!‪.‬‬

‫امل�شرق ‪ -‬ق�سم الأخبار ‪:‬‬ ‫�أك��د النائب ع��ن ال��دمي�ق��راط��ي الكرد�ستاين‪،‬‬ ‫ا�سالم ح�سني ام�س الثالثاء‪ ،‬ان الأك ��راد لن‬ ‫ين�سحبوا من العملية ال�سيا�سية حلني انتهاء‬ ‫ال��دورة الربملانية‪ .‬مبينا ان رئي�س ال��وزراء‬ ‫حيدر العبادي يتعامل مع االقليم «ك�أ�سري حرب»‬ ‫ي�ح��اول جتويعه‪ .‬وق��ال ح�سني �إن «النواب‬

‫االكراد �سيح�ضرون جل�سات القوانني اخلا�صة‬ ‫بالربملان بعد مقاطعتهم جلل�سات املوازنة»‪،‬‬ ‫م�ضيفا ان «م�ق��اط�ع��ات�ن��ا جلل�سات الربملان‬ ‫لي�ست �سيا�سية وامن ��ا ك��ان��ت مقاطعة على‬ ‫م�ستحقات االقليم ولكن �سنحظر مناق�شة بقية‬ ‫القوانني يف اجلل�سة»‪ ،‬م�شريا اىل ان «املقاطعة‬ ‫ال�سيا�سية ب�أيدي حكومة االقليم واالحزاب‬

‫ال�سيا�سية الكرد�ستانية ولي�س ب�أيدي اع�ضاء‬ ‫ال�برمل��ان»‪.‬وت��اب��ع ان «وج��ودن��ا يف جل�سات‬ ‫ال�برمل��ان طبيعي ومل نن�سحب م��ن العملية‬ ‫ال�سيا�سية حتى االن وب��اق��ون يف الربملان‬ ‫حلني انتهاء ال��دورة الربملانية»‪ ،‬م�شريا اىل‬ ‫ان «الد�ستور والتوافقات ال�سيا�سية هو احلل‬ ‫الوحيد للخروج من ازمة احلكومة العراقية‪.‬‬

‫احلديثي ‪ :‬احلكومة ترف�ض �أية و�صاية دولية على �أي جزء من البالد‬ ‫امل�شرق ‪ -‬ق�سم الأخبار ‪:‬‬ ‫اك��د املتحدث با�سم احلكومة العراقية �سعد احلديثي رف�ض احلكومة‬ ‫العراقية اية و�صاية دولية على �أي جزء من البالد‪ .‬وقال يف ت�صريح له‬ ‫ام�س الثالثاء‪� ":‬إن احلكومة العراقية ترف�ض وج��ود اط��راف خارجية‬ ‫لفر�ض و�صاية على �أي ج��زء من اج��زاء البالد والتدخل يف ال�ش�ؤون‬ ‫الداخلية"‪ .‬م�ؤكد ًا �أن احلديث عن فر�ض الو�صاية الأممية على العراق �أمر‬ ‫يتنافى مع الد�ستور"‪ .‬م�ضيفا "�أن احلكومة االحتادية م�س�ؤولة عن كل جزء‬

‫من ار�ض العراق وعن اي مواطن �سواء �أكان كرديا �أم عربيا �أم من مكون‬ ‫اخر‪ ،‬وهذه م�س�ؤولية ال ميكن التخلي عنها وان احلكومة متار�س عملها‬ ‫وفقا ملبد�أ امل�ساواة بني العراقيني"‪ .‬وا�شار �إىل ان مو�ضوع املطالبة بفر�ض‬ ‫الو�صاية الأممية على �إقليم كرد�ستان غري �صحيح على االطالق كون العراق‬ ‫دول��ة م�ستقلة ذات �سيادة وع�ضوا يف االمم املتحدة واجلامعة العربية‬ ‫ومنظمة التعاون اال�سالمية ولها حدودها وكيانها القانوين وال�سيا�سي‬ ‫وال�سيادي املقر يف القانون الدويل واملعرتف به بكل االعراف الدولية ‪.‬‬

3994 AlmashriqNews  

AlmashriqNews

3994 AlmashriqNews  

AlmashriqNews

Advertisement