Page 1

‫العنوان‪ :‬شارع املغرب ‪ -‬بغداد‬ ‫محلة (‪ ،)304‬زقاق (‪ ، )8‬شارع (‪)11‬‬ ‫هاتف التحرير‪07901342845 :‬‬ ‫‪E-mail: almashriq_co@yahoo.com‬‬

‫أخيرة‬

‫الأربعاء املوافق ‪ 7‬من �شباط ‪ 2018‬العدد ‪ - 3970‬ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬

‫‪Chairman of Administration Council‬‬ ‫‪Dr. Gandhi Muhammad Abdulkareem‬‬

‫طبعت مبطابع �شركة جمموعة امل�شرق للطباعة‬

‫رقم االيداع يف دار الكتب والوثائق ببغداد (‪ )791‬ل�سنة ‪2004‬‬

‫‪Wednesday 7 February, 2018 - No. 3970 Year 15‬‬

‫يومي��ة عراقي��ة دولي��ة م�ستقلة ت�صدر ع��ن م�ؤ�س�سة امل�ش��رق لال�ستثم��ارات االعالمي��ة والثقافية‬

‫الآراء والأفكار املن�شورة ال تعرب بال�ضرورة عن ر�أي اجلريدة بل تعرب عن وجهات نظر ا�صحابها‬

‫كاجنانـا رانــوت‬ ‫تفكر يف الزواج‬

‫مؤشرات‬

‫الف�ساد يبد�أ‬ ‫من ال�صفر!‬ ‫جهاد زاير‬

‫م��ا زل�ن��ا ُنطالب ب�ين ف�ترة و�أخ ��رى بتنظيم ا�ستيفاء الر�سوم‬ ‫القانونية وال�ضرائب بطريقة حمكمة متنع مثل هذه املوظفة‬ ‫التي قادها حظها العاثر �إىل الوقوع بني يدي �أجهزة الأمن وهي‬ ‫تزور وثائق لعقارات بلغت ر�سومها و�ضرائبها ‪ 27‬مليار دينار‬ ‫عراقي يف حني �أفلت غريها بكل ما ح�صل عليه‪ ،‬ولو �أن تنظيم‬ ‫ومراقبة ا�ستيفاء هذه الر�سوم القانونية بطريقة حمكمة ملنعنا‬ ‫ه��ذه املوظفة (امل�ك��رودة) من اخل�ضوع للقانون واحلكم عليها‬ ‫بال�سجن لـمدة (‪� )26‬سنة مع ملحقاتها!‬ ‫�أنا ال �أدافع عن جمرمة مدانة بـ�إحدى �أخطر ق�ضايا الف�ساد‪� ،‬إال‬ ‫�أين �أرى �أن هذه املدانة لن تكن لتقع يف اخلط�أ وت�ضعف �أمام‬ ‫الإغراءات وبالتايل ترتكب مثل هذه الأخطاء‪ ،‬كما �أين �أريد �أن‬ ‫�أنبه �إىل �أن مثل هذه اجلرائم حت�صل كل يوم يف دوائر الت�سجيل‬ ‫العقاري وكل الدوائر املعنية بت�سجيل ومراقبة االجتار بالعقار‪،‬‬ ‫وبـ�إمكان كل م�س�ؤول عن هذه الأمور �أن ي�ضبط �أغلب موظفيه‬ ‫وهم يقب�ضون يوميا ر�شاوى حمرمة كثرية تقلب احلقائق ر�أ�سا‬ ‫على عقب بدون �أن يجد املوظفون الفا�سدون من يردعهم!‬ ‫ولكن يف احلقيقة علينا �أن نعود م��رة �أخ��رى �إىل �أدوات هذه‬ ‫اجلرائم وهم يف الغالب املحامون وكتاب العرائ�ض وم�ساعدوهم‬ ‫يف كل الأحوال و�إذا �أردنا �أن نتتبع اجلرمية منذ وقت مبكر قبل‬ ‫حدوثها علينا �أن نتنبه �إىل �أ�صحاب العقارات واملتاجرين بها‬ ‫خا�صة الداللني و�سنجد �أن هذه الر�شاوى وجرائم التجاوز على‬ ‫حقوق الدولة واملال العام يف هذه الدوائر هي من اجلرائم التي‬ ‫�أ�صبحت �شائعة على نطاق وا�سع مع الأ�سف‪ ،‬ون�أمل �أن تتخذ‬ ‫الإجراءات التي متنع موظفات �أخريات من �أن يقعن مبثل هذه‬ ‫الأخطاء الإجرامية و�إذا مل تتحرك الرقابة يف الدوائر املعنية‬ ‫ميكن �أن ن�ضطر �إىل ت�صيد �أ�سماء �أكيدة ملوظفات وموظفني يف‬ ‫دوائر الت�سجيل العقاري ب�شكل خا�ص وهم يرتكبون التجاوز‬ ‫على املال العام �أو يتجاوزون على �أموال النا�س!‬

‫�شاركت النجمة الهندية‬ ‫ِ‬ ‫كاجنانا رانوت م�ؤخرا يف‬ ‫احلدث االحتفايل الكبري‬ ‫اخلا�ص باملو�ضة والأزياء‬ ‫‪Lakme Fashion‬‬ ‫‪ Week‬لعام ‪،2018‬‬ ‫وحتدثت حول خطط‬ ‫زواجها‪ .‬وعلى الرغم من‬ ‫انها مل تك�شف الكثري‪ ،‬قالت‬ ‫كاجنانا انها تعتزم الزواج‬ ‫بحلول العام القادم يف‬ ‫فرباير‪ .‬و�أ�ضافت �أي�ضا �أنها‬ ‫�أعطت نف�سها موعدا نهائيا‬ ‫يف دي�سمرب املا�ضي‪ ،‬لكنها‬ ‫الآن قدمته �إىل فرباير‪.‬‬ ‫وكانت رانوت قد �أعلنت‬ ‫يف وقت �سابق �أنها �سوف‬ ‫تتزوج يف عام ‪� 2017‬إذا‬ ‫ا�ستطاع فيلمها (�سيمران)‬ ‫حتقيق �إيرادات قوية يف‬ ‫�شباك التذاكر‪ ،‬خالل‬ ‫تفاعل مع و�سائل الإعالم‪.‬‬ ‫على اجلانب املهني‪،‬‬ ‫توا�صل املمثلة �صاحبة‬ ‫العديد من اجلوائز‪،‬‬ ‫الت�صوير حاليا مل�شاهد‬ ‫�أحدث �أعمالها ال�سينمائية‬ ‫‪Manikarnika: The‬‬ ‫‪.Queen of Jhansi‬‬

‫�إىل ال�سادة املعلنني‬ ‫دوائر الدولة وال�شركات‬ ‫واملكاتب الإعالمية كافة‬

‫م‪ /‬اعتماد عنوان‬ ‫نرجو اعتماد الربيد االلكرتوين اجلديد يف حالة ن�شر‬ ‫اعالناتكم يف جريدتنا ومرا�سلتنا على العنوان التايل ح�صرا‪.‬‬

‫‪07706592736‬‬ ‫‪07706949605‬‬

‫‪aalan.almashraq@yahoo.com‬‬

‫ثان‬ ‫حممد هنيدي يعلن عن جزء ٍ‬ ‫من (�صعيدي يف اجلامعة الأمريكية)‬ ‫َ‬ ‫ك�شف النجم الكوميدي‬ ‫حم� �م ��د ه � �ن � �ي� ��دي‪ ،‬عن‬ ‫وج � � ��ود ف� �ك���رة ت �ق��دمي‬ ‫ج � ��زء ث � ��اين م� ��ن فيلم‬ ‫(�صعيدي يف اجلامعة‬ ‫الأمريكية) وال��ذي حقق‬ ‫جناح ًا كبري ًا‪ ،‬وذل��ك عرب‬ ‫�صفحته الر�سمية مبوقع‬ ‫ال� �ت ��دوي� �ن ��ات ال �ق �� �ص�يرة‬ ‫ت ��وي�ت�ر‪ .‬وك� �ت ��ب ه �ن �ي��دي‪:‬‬

‫�صعيدي ‪ 2‬هيتعمل �أن �شاء الله‪ ،‬الفكرة‬ ‫الزم ح��اج��ة زي دي نح�ضر لها ب�شكل‬ ‫كوي�س بحيث يطلع �أح�سن من الأول‪.‬‬ ‫فيلم (�صعيدي يف اجلامعة الأمريكية)‬ ‫بطولة كوكبة متميزة من النجوم منهم‪،‬‬ ‫حم�م��د ه�ن�ي��دي و�أح �م��د ال���س�ق��ا وط ��ارق‬ ‫لطفي ومنى زك��ي وه��اين رم��زي وغادة‬ ‫عادل وفتحي عبد الوهاب و�أمرية فتحي‬ ‫وه�شام املليجي و�سهام ج�لال‪ ،‬وت�أليف‬ ‫م��دح��ت ال �ع��دل‪ ،‬و�إخ� ��راج �سعيد حامد‪.‬‬

‫�شابة جتمع ‪ 2‬مليون دوالر قبل‬ ‫عامها الثالثني باالدخار فقط!‬

‫بطريقة ب�سيطة وبالعزمية والإ��ص��رار متكنت �شابة �أمريكية من �أن ت�صبح‬ ‫ٍ‬ ‫مليونرية بعدما و�صلت ثروتها اىل ‪ 2‬مليون دوالر‪ ،‬ومل تقم ال�شابة �سوى‬ ‫بالتوفري واالدخار من م�صروفها ورغم ان عمرها االن ‪ 28‬عاما لكنها متلك هذا‬ ‫املبلغ ال�ضخم بعد ان عملت ‪� 7‬سنوات بعد التخرج وقامت يف البداية باال�ستفادة‬ ‫م��ن ك�ت��اب اع �ط��اه لها وال��ده��ا لكيفية االدخ��ار‬ ‫اثناء درا�ستها باجلامعة وعملت الفتاة‬ ‫بالكتاب فانهت درا�ستها بالتفوق‬ ‫قبل االع ��وام امل�ق��ررة لها وبذلك‬ ‫وف� ��رت ‪� 150‬أل� ��ف دوالر من‬ ‫نفقات الدرا�سة لعامها الأخري‪،‬‬ ‫ثم بد�أت يف توفري م�صروفاتها‬ ‫ال�ي��وم�ي��ة وع ��دم االن �ف��اق ببذخ‬ ‫حتى �أ�صبحت مليونرية وهي‬ ‫حاليا تعي�ش م��ع زوج �ه��ا مبدينة‬ ‫نيويورك يف �شقة �صغرية متوا�ضعة‬ ‫وب��أث��اث من املفرو�شات امل�ستعملة لكنها‬ ‫تخطط بعد �أجناب طفلها �أن تنتقل ملكان �أف�ضل‪.‬‬

‫�شذى ح�سون تتحدث عن‬ ‫خالفها يف الو�ســط الفنـي‬ ‫�أط �ل� ِ�ت الفنانة ال�ع��راق�ي��ة �شذى‬ ‫ح �� �س��ون يف ب��رن��ام��ج (ل �ي��ايل‬ ‫الكويت)‪ ،‬وحتدثت يف الكثري‬ ‫م��ن امل��وا� �ض �ي��ع ال�ف�ن�ي��ة‪ .‬وعما‬ ‫�إذا كانت خالفاتها يف الو�سط‬ ‫الفني ق��د �أ ّث ��رت على �أهدافها‬ ‫وجنوميتها‪ ،‬قالت‪ :‬نعم �أ ّثرت‪،‬‬ ‫ل ّأن هذا ما كانوا يهدفون �إليه‪.‬‬ ‫حينها مل �أك ��ن �أ��س�ت��وع��ب ما‬ ‫يح�صل لأن �ن��ي ك�ن��ت جديدة‬ ‫يف ال��و���س��ط‪ .‬ك �ن��ت �أت �ل � ّق��ى‬ ‫ال �� �ض��رب��ات ي��وم � ًّي��ا وي�صدر‬ ‫عني ردات ف�ع��ل‪ ،‬و�أن ��ا كنت‬ ‫ا�ستفزازية‪ .‬لكنّ تلك امل�شاكل‬ ‫مل ت��ؤ ّث��ر يف جنوميتي‪ ،‬بل‬ ‫و� �ض �ع��ت ا� �س �م��ي يف خانة‬ ‫امل�شاكل م��ع الفنانات‪ .‬عن‬ ‫خالفها مع الفنانة �أروى‪،‬‬ ‫�أو��ض�ح��ت ��ش��ذى ح�سون‪،‬‬ ‫� ّأن اخل�ل�اف م�ع�ه��ا و�صل‬ ‫�إىل املحاكم و�أنها ك�سبت‬ ‫ال��دع��وى �ضدها‪ ،‬م�شرية‬ ‫�إىل � ّأن اخل�لاف ال عالقة‬ ‫ل ��ه ب��ان �ت �ق��اده��ا لفيديو‬ ‫كليب‪ ،‬و�أ��ض��اف��ت‪ :‬هناك‬ ‫ف ��رق ب�ين �أن حت ��اورين‬ ‫مغنية وبني �أن حتاورين‬ ‫�إعالمية‪ .‬يف �أول برنامج لها حاولت �أن‬ ‫تلعب معي دور الإعالمية‪ .‬هو كان برنامج‬ ‫منوعات‪ ،‬وهي حاولت �أن حتقق �سكوب‬ ‫�إعالم ًّيا على ظهري‪ ،‬ولو �أنها كانت مذيعة‬ ‫ه��ي التي حت��اورين لكنت تقبّلت الأم��ر‪.‬‬

‫�أ�شرقت �أحمد‬ ‫تت�صدر يوتيوب بـ‪7‬‬ ‫ماليني م�شاهدة‬

‫�ستينية تدخل (غيني�س) ب�أكرب عدد من الأو�شام جدة يابانية تتخطى ‪� 41‬ألف متابع على �أن�ستغرام‬ ‫ح�ق�ق��تْ � �ش��ارل��وت غ��وت�ن�برغ (‪ 69‬ع��ام � ًا) رقم ًا‬ ‫عاملي ًا قيا�سي ًا‪ ،‬بعدما غطت ‪ %98‬م��ن ج�سدها‬ ‫ب��أو��ش��ام تظهر مئات النقو�ش الفنية‪ ،‬لتدخل‬ ‫ب��ذل��ك م��و��س��وع��ة غيني�س ل�ل��أرق��ام القيا�سية‪،‬‬ ‫بعدما مت ت�صنيفها ك���أول ام ��ر�أة م�سنة يغطي‬ ‫ج�سمها �أك�بر ع��دد من الأو��ش��ام يف العامل‪ .‬ومل‬ ‫ترتك غوتنربغ �سوى وجهها وجزء �صغري من‬ ‫يديها‪ ،‬من دون �أو�شام‪ .‬وقالت غوتنربغ‪ :‬طاملا‬ ‫�أردت �أن �أغ�ط��ي ج�سدي بالكامل بالأو�شام‪،‬‬ ‫وهذا ما فعلته بالفعل‪� ،‬أنا �سعيدة لأين متكنت‬ ‫من دخول �سجل غيني�س بهذا العدد الكبري من‬ ‫الأو�شام‪ .‬وكانت غوتنربغ قد دخلت لأول مرة‬ ‫�سجل غيني�س ل�ل�أرق��ام القيا�سية يف ‪،2015‬‬ ‫ب�ع��دم��ا غ�ط��ت الأو�� �ش ��ام ‪ %91.5‬م��ن ج�سدها‪.‬‬

‫يَجذب ح�ساب اليابانية كيميكو ني�شيموتو التي تناهز‬ ‫عامها الـ‪� 90‬أكرث من ‪� 41‬ألف متابع يف موقع �أن�ستغرام‬ ‫تعجبهم �صورها االبتكارية‪ ،‬التي ب��د�أت تن�شرها على‬ ‫ال�شبكة يف نوفمرب املا�ضي‪ .‬وولدت ني�شيموتو �سنة ‪1928‬‬ ‫ومل تكت�شف رب��ة املنزل ه��ذه فن الت�صوير �إال يف فرتة‬ ‫الحقة من حياتها‪ .‬و�أخ��ذت درو�سا يف هذا االخت�صا�ص‬ ‫عندما كانت يف الثانية وال�سبعني من العمر وهي تهوى‬ ‫التقاط �صورا مرحة لنف�سها وتع�شق هذه الهواية‪ .‬وقالت‬ ‫ه��ذه العجوز م��ن منزلها يف كوماموتو‪ ،‬جنوب غربي‬ ‫اليابان‪� :‬أع�شق �آالت الت�صوير و�أن��ا �أ�ضعها �إىل جانب‬ ‫�سريري وقت النوم حت�سبا لأي طارئ‪ .‬وهي ال تفارقني‪.‬‬ ‫ونظمت اجلدة اليابانية‪ ،‬بعد ‪� 10‬سنوات على خو�ضها‬ ‫جمال الت�صوير‪ ،‬معر�ضا بعيدا عن الأ�ضواء يف م�سقط‬ ‫ر�أ�سها‪ .‬لكن انتقالها �إىل مواقع التوا�صل االجتماعي‬

‫�ساهم يف تو�سيع �شهرتها على ن�ط��اق يتخطى حدود‬ ‫بلدتها‪ .‬ففي دي�سمرب املا�ضي‪ ،‬ك ّرمت يف طوكيو مبنا�سبة‬ ‫معر�ض خم�ص�ص لأعمالها ح�ضره معجبون كثريون‬ ‫ب�صورها‪ .‬و�أك ��دت ني�شيميتو‪ :‬ال �أف�ك��ر ب�صراحة ب�أي‬ ‫مغزى ل�صوري‪ّ .‬‬ ‫فجل ما �أريده هو �إ�ضفاء بع�ض الفرح‪.‬‬

‫حققت الطفلة �أ�شرقت �أحمد والتي �شاركت م��ؤخ� ًرا يف‬ ‫ِ‬ ‫برنامج اكت�شاف املواهب (ذا فوي�س كيدز) ن�سبة م�شاهدة‬ ‫عالية‪ ،‬حيث متكنت من الو�صول �إىل ما يزيد عن ‪ 7‬ماليني‬ ‫م�شاهدة على م��وق��ع الفيديوهات ال�شهري ي��وت�ي��وب يف‬ ‫�أ�سبوع من خالل �أدائها �أغنية �أوعدك خالل مرحلة الن�صف‬ ‫نهائيات‪ ,‬لتحل باملركز الأول �ضمن الفيديوهات الأعلى‬ ‫م�شاهدة يف م�صر‪ .‬يذكر �أن �أ�شرقت �أحمد كانت قامت‬ ‫بغناء (النا�س الرايقة) و(حريت قلبي معاك) �ضمن املرحلة‬ ‫النهائية يف الربنامج‪� ,‬إال �أنها ح�صلت على املركز الثاين‪.‬‬

‫انهيار عرو�س من الفرحة‬ ‫بالرق�ص اجلنوين يوم زفافها‬

‫ق��ا َم جمموعة م��ن م�ستخدمي م��وق��ع ال�ت��وا��ص��ل االجتماعي‬ ‫ان�ستجرام‪ ،‬ب�ت��داول مقطع فيديو تظهر فيه �شابة كانت قد‬ ‫فقدت الأمل �أنها تتزوج وحلظة فرحها كانت متحم�سة للغاية‬ ‫لدرجة �أنها �سقطت على الأر�ض من الفرحة‪ .‬ويو�ضح الفيديو‬ ‫العرو�سة حلظة دخولها هي وعري�سها القاعة وتفاج�أ اجلميع �أن‬ ‫العرو�س انهارت من الفرحة بالرق�ص اجلنوين غري الطبيعي‪.‬‬ ‫ونال الفيديو �إعجاب العديد من املتابعني عرب مواقع التوا�صل‪،‬‬ ‫حيث تفاعل امل�شاهدون م��ع الفيديو ع��ن طريق الإعجابات‬ ‫(الاليك) والتعليقات التي �أثنت على م�ضمون املقطع امل�ضحك‪.‬‬


‫الأربعاء املوافق ‪ 7‬من �شباط ‪ 2018‬العدد ‪ 3970‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬ ‫‪Wednesday ,7 February. 2018 No. 3970 Year 15‬‬

‫(‪ )42‬ملياردير ًا يـملكون ن�صف ما ميلك فقراء العامل‬ ‫ك�شفتْ تقارير�أعدتهامنظمة�أوك�سفام‪،‬‬ ‫ب�أن �أغنى ‪� 42‬شخ�صا يف العامل لديهم‬ ‫ثروة ت�ساوي ن�صف فقراء العامل‪.‬‬ ‫وافادت التقارير‪� ،‬أن ه�ؤالء كبار‬ ‫املليارديرات يجل�سون على كومة‬ ‫نقدية تبلغ قيمتها ‪ 1.1‬تريليون‬ ‫جنيه ا�سرتليني �أي ما ي�ساوي‬ ‫ثروة �أفقر ‪ 3.7‬مليار �شخ�ص على‬ ‫كوكب الأر�ض‪ .‬واو�ضحت التقارير‬ ‫�أن هذه الفجوة ات�سعت مع ازدهار‬ ‫الأثرياء ورجال الأعمال الفنيني‬ ‫والورثة من خالل ارتفاع �أ�سواق‬ ‫الأ�سهم وانخفا�ض �أ�سعار الفائدة‬ ‫مما يتيح منو �إمرباطوريات �أعمالهم‬ ‫ب�سرعة �أكرب‪ .‬ا�ستخدمت �أوك�سفام‬ ‫يف تقريرها قائمة املليارديرات‬ ‫التي جمعتها جملة فورب�س‪ ،‬والتي‬ ‫ت�صدرها م�ؤ�س�س مايكرو�سوفت بيل‬ ‫جيت�س حيث ميتلك ثروة تقد ‪62.1‬‬

‫�أي�ضا �إىل �أن ‪ 80‬يف املائة من الرثوة‬ ‫اجلديدة تذهب �إىل ‪ 1‬يف املائة من‬ ‫ال�سكان الأغنى بالفعل‪ .‬وت�شري‬ ‫التقارير �إىل ان ثروة االغنياء ارتفعت‬ ‫بن�سبة ‪ 13‬يف املائة �سنويا بني عامي‬ ‫‪ 2006‬و ‪� ،2015‬أي �ست مرات �أ�سرع‬ ‫من �أجور العمال العاديني‪ .‬وقالت‬ ‫التقارير ان االمر ي�ستغرق �أربعة‬ ‫ايام فقط لكبار املديرين التنفيذيني‬ ‫لواحدة من اكرب خم�سة جتار �أزياء‬ ‫يف العامل لك�سب ما �سيك�سبه عمال‬ ‫املالب�س البنجالدي�شيني طوال‬ ‫حياتهم‪ .‬وقال مارك جولدرينج‬ ‫من منظمة �أوك�سفام‪" :‬هناك �شيء‬ ‫ما غري �سليم يف االقت�صاد العاملي‬ ‫الذي ي�سمح لـ ‪ 1‬يف املائة من �سكان‬ ‫العامل لال�ستمتاع بن�صيب الأ�سد من‬ ‫مليار جنيه ا�سرتليني‪ ،‬ويناف�سه يف بيزو�س م�ؤ�س�س االنرتنت للت�سوق �سهمها يف الأ�شهر القليلة املا�ضية‪ .‬الزيادات يف الرثوة يف حني �أن �أفقر‬ ‫م�ستوى متقارب من الرثوة جيف تيتان الأمازون‪ ،‬حيث ارتفع �سعر وت�شري تقرير منظمة �أوك�سفام ن�صف الب�شرية ال يتملكون �شيئا‪.‬‬

‫مفاجأة صدمت أتباعه‬

‫�شابة تعي�ش ‪� 10‬سنوات على �أنبوب معوي‬ ‫فيِ حالة نادرة‪ ،‬ولدت جورجيا رانكني ال�شابة الربيطانية ب�شكل �شابة ولي�ست طفلة‪� .‬صحيفة ديلي ميل‪ ،‬قالت �إن ال�شابة ال�صغرية‬ ‫من �أ�شكال ع�سر منو الهيكل العظمي‪ ،‬ما ت�سبب يف �أن عظامها ال جورجيا رانكني تبلغ من العمر ‪ 19‬عاما‪ ،‬وي�صل كامل طولها ما‬ ‫تطول مما �أعطاها مظه ًرا كطفل �صغري‪� ،‬أوقف منوها برغم �أنها يزيد قليال ‪ 2‬قدم و‪ 7‬ان�شات‪ ،‬ما يجعلها تعي�ش حياة من الأمل‬ ‫امل�ستمر‪ ،‬وحالتها نادرة جدًا‪ ،‬لكنها من وارينجتون �شي�شاير‪ ،‬ال‬ ‫تزال �إيجابية يف التعامل مع العذاب املزمن‪ .‬وك�شفت جورجيا عن‬ ‫واحدة من ال�صراعات الكبرية يف حياتها وهي يف �إيجاد املالب�س‪،‬‬ ‫فهي تعي�ش كالكبار لكن مالب�سها بحجم �صغري‪ ،‬وهي لن ترتدي‬ ‫�أزياء ال�صغار ذات الأ�شكال التي تنا�سبهم‪ .‬وعلمت �أمها‪ ،‬التي تعمل‬ ‫مديرة م�ساعد ملدر�سة وتدعى �أندريا‪ ،‬وتبلغ ‪ 40‬عامًا‪ ،‬و�أبوها‬ ‫ال�شرطي �سيمون‪ ،‬البالغ ‪ 42‬عامًا‪� ،‬أن هناك خط�أ طبيا مع جورجيا‬ ‫بعد الوالدة مبا�شرة‪ ،‬بعد �أن الحظا �أنها كانت تتقي�أ با�ستمرار‬ ‫وتفقد الوزن ب�سرعة‪ ،‬وعلى مدى ال�سنوات الع�شر الأوىل من‬ ‫حياتها‪ ،‬مت تغذيتها من خالل �أنبوب معوي‪.‬‬

‫لوحات غري معقولة مر�سومة بـ(قلم ر�صا�ص)‬ ‫ن�ش َر موقع "بورد باندا" جمموعة من ال�صور املذهلة‪ ،‬والتي‬ ‫تظهر لوحات ر�سمها فنان نيجريي بوا�سطة القلم الر�صا�ص فقط‪،‬‬ ‫دون ا�ستخدام �أية م�ساعدات �أو تعديالت برنامج "فوتو�شوب"‬ ‫ال�شهري‪ .‬و�أقدم "كني نواديجبو" البالغ من العمر ‪ 23‬عامًا على‬ ‫�إظهار موهبته يف الر�سم‪ ،‬م�ستخدمًا قلمه الر�صا�ص فقط‪ ،‬بتقنية‬ ‫الر�سم ثالثي الأبعاد لتبدو ال�صور ك�أنها حقيقة‪ .‬وظل "كني"‬ ‫يحارب من �أجل موهبته بعدما رف�ض �أهله ترك الدرا�سة واحرتاف‬ ‫الر�سم‪ ،‬حيث التحق بكلية الهند�سة‪ ،‬ومن ثم ترك جمال الهند�سة‬ ‫املدنية بعد التخرج‪ ،‬واحرتف الر�سم‪ .‬و�أ�صبح "نواديجبو" من‬ ‫�أ�شهر الر�سامني يف نيجرييا بعدما عانى ل�سنوات من �أجل �إثبات‬ ‫مهارته‪ ،‬وجذب عددا كبريا من املتابعني يف وقت قيا�سي‪.‬‬

‫راهب يبت�سم بعد �شهرين من دفنه‬

‫قالتْ �صحيفة مريور الربيطانية‪� ،‬إن �صو ًرا ال ت�صدق �أظهرت راهبا بوذيا‬ ‫متوفى "يبت�سم" بعدما جرى ا�ستخراج جثمانه من قبل �أتباعه املتفانني‬ ‫بعد �شهرين من وفاته‪ .‬تويف الراهب لواجن فور يوم ‪ 16‬نوفمرب من العام‬ ‫املا�ضي يف بانكوك بتايالند عندما كان يبلغ من العمر ‪ 92‬عامًا‪ .‬ورغم �أن‬ ‫الراهب يعود �أ�صله �إىل كمبوديا‪ ،‬لكنه ق�ضى معظم حياته كمعلم روحي‬ ‫بوذي معروف يف لوبوري‪ ،‬و�سط تايالند‪ .‬وعندما مات‪� ،‬أعيد جثمانه �إىل‬ ‫املعبد حيث تقدم للدفن‪ ،‬لكن هذا الأ�سبوع قام �أتباعه بحمل نع�شه كجزء‬ ‫من حفل بوذي تقليدي‪ ،‬لالحتفاء بامليت‪ ،‬لكنهم �صدموا الكت�شاف اجلثة‬ ‫بالكاد ت�آكلت وظهوره يبدو مبت�سمًا‪ .‬والتقطت ال�صور يف حلظة ال ت�صدق‬ ‫ومت م�شاركة ال�صور على و�سائل التوا�صل االجتماعية‪ .‬وذكرت التقارير‬ ‫�أن الرهبان قاموا ب�إزالة جثة الراهب لتالئمه مع اجللباب النظيف اجلديد‪.‬‬ ‫وذكرت و�سائل االعالم املحلية ان جثته ظهرت يف حالة تتفق مع �شخ�ص‬ ‫مات منذ ما ال يزيد على ‪� 36‬ساعة‪ ،‬و�سي�ستمر �أتباع الراهب يف ال�صالة من‬ ‫�أجله حتى يقام احتفال نهائي يف اليوم الـ‪ 100‬من وفاته‪.‬‬

‫الثور | ‪| 5/21 - 4 /21‬‬ ‫مهني ًا‪ :‬قد َتكون لهذا اليوم انعكا�سات �سلبية غري م�ضمونة النتائج‪ ،‬فكن‬ ‫�أك�ث�ر جدّية يف التعاطي مع الأمور امل�ستج ��دة والطارئة‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬كرثة‬ ‫اال�سته ��زاء بال�شريك قد ت�ؤدّي �إىل عواقب غري حم�سوبة‪ ،‬وهذا لن يكون‬ ‫يف م�صلحتكما‪.‬‬ ‫الجوزاء | ‪| 6/21 - 5 /22‬‬ ‫مهني� � ًا‪ُ :‬تواجه ��ك هذا الي ��وم حتديات غ�ي�ر منتظرة وتتذ ّم ��ر من كرثة‬ ‫امل�س�ؤولي ��ات‪ ،‬ل ��ذا ّ‬ ‫نظ ��م وقت ��ك واب ��د�أ بالأولوي ��ات‪ .‬عاطفي� � ًا‪ :‬ال ت ��دع‬ ‫ً‬ ‫اخلالف ��ات املا�ضي ��ة ت�ب�رز جم ��دا‪ ،‬وعال ��ج الأمور م ��ع ال�شري ��ك بهدوء‬ ‫وتفاهما على الأولويات‪.‬‬ ‫السرطان | ‪| 7/22 - 6/22‬‬ ‫مهني� � ًا‪ :‬على الرغ � ِ�م من الرتاج ��ع احلا�صل يف العمل‪ ،‬ح ��اول �أن تكون‬ ‫�أك�ث�ر ابتكار ًا لتحتف ��ظ مبوقعك املتقدّم مبجالك املهن ��ي‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬عليك‬ ‫�أن ت�ساعد ال�شريك ليتم ّكن من التعبري عن حقيقة م�شاعره‪ ،‬وخ�صو�ص ًا‬ ‫بعد يوم من الرت ّقب بينكما‪.‬‬ ‫األسد | ‪| 8/22 - 7/23‬‬ ‫مهني� � ًا‪َ :‬تنهمك بج ��دول �أعمال مكثف وتنجز الق�سم الأك�ب�ر منه �سريعا‪ً،‬‬ ‫لك ��ن �سرعان ما جتد نف�س ��ك �أمام ملفات جديدة‪ .‬عاطفي� � ًا‪� :‬أجواء رائعة‬ ‫م ��ع ال�شريك اليوم‪ّ ،‬‬ ‫ولعل اخلجل ي�ساه ��م يف خلق هذه الأجواء ب�سبب‬ ‫الرتدد غري املربّر‪.‬‬ ‫العذراء | ‪| 9/22 - 8/23‬‬ ‫مهني� � ًا‪َ :‬ت ��دور عجلة الأيام ب�ص ��ورة ممتازة يف م�صلحت ��ك على ال�صعيد‬ ‫املهن ��ي‪ ،‬وت�صادف دعم ًا من املحيط�ي�ن واملحبني‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬ابتعد عن �أحد‬ ‫املقرب�ي�ن ج ��د ًا فهو م�صمم عل ��ى �إف�ساد عالقت ��ك القوية بال�شري ��ك ح�سد ًا‬ ‫وغرية وانتقام ًا‪.‬‬

‫العقرب | ‪| 11/22 - 10/23‬‬ ‫مهني ًا‪َ :‬تتغري املخططات هذا اليوم‪ ،‬ما يجعلك ترزح حتت ثقل ال�ضغوط‬ ‫املتنوعة وت�ضطر �إىل �أن تتكيف مع العراقيل‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬مهما بلغت حدّة‬ ‫اخل�ل�اف مع ال�شريك‪ ،‬ف�إن التفاه ��م يكون احلل الوحيد لتقريب امل�سافة‬ ‫بينكما‪.‬‬ ‫القوس | ‪| 12/22 - 11/23‬‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫مهني� � ًا‪َ :‬يجعل ه ��ذا اليوم مزاجك متقلب� �ا و�صعبا وم�شاك�س� �ا‪� ،‬أن�صحك‬ ‫بع ��دم �إظهار �ضعف ��ك وترددك �أم ��ام الآخرين‪ .‬عاطفي� � ًا‪ :‬يجتاحك ركود‬ ‫عاطف ��ي مل تعه ��د من قب ��ل‪ ،‬لكن الأم ��ر لن يط ��ول حتى يع ��اود الربكان‬ ‫ثورانه جمدد ًا‪.‬‬

‫الجدي | ‪| 1/19 - 12/23‬‬ ‫مهني� � ًا‪ :‬مُيكنك �أن تتح�سب لطارئ‪ ،‬ف�ل�ا تقدم على خطوة غري حم�سوبة‬ ‫النتائ ��ج و�إال دفع ��ت الثم ��ن غالي ًا‪ .‬عاطفي� � ًا‪ :‬ان�صت جي ��د ًا �إىل ما يقوله‬ ‫احلبيب‪ ،‬فهو بحاجة �إىل تو�ضيح الأمور الغام�ضة بينكما‪.‬‬ ‫| ‪| 2/18 - 1/20‬‬ ‫الدلو‬ ‫مهني� � ًا‪َ :‬يكون ه ��ذا اليوم جي ��د ًا يف خمتلف املجاالت املهني ��ة‪ ،‬ما يعني‬ ‫عدم مواجهة بع�ض اال�ستفزازات والإ�شكاالت‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬ال تدع ال�شريك‬ ‫ي�ضعك �أمام الأمر الواقع‪ ،‬فهو قد ي�ستغل ذلك مل�صلحته‪.‬‬

‫كلمات متقاطعة‬

‫• خمرج عاملي ح�صل على خم�س جوائز �أو�سكار وتوفى �سنة ‪ 1993‬؟‬ ‫• �أين يقع اكرب حقول النفط القطري ؟‬ ‫• ما جن�سية مكت�شف البن�سلني فلمنج ؟‬

‫من أقوال المشاهير‬

‫اجلود �أن تعطي �أكرث مما ت�ستطيع‪ ،‬واالباء �أن‬ ‫ت�أخذ �أقل مما حتتاج اليه‬

‫احلل ا�سفل ال�صفحة‬

‫• ا�سكندر غراهام بل اال�سكتلندي هو‬ ‫خمرتع الهاتف عام ‪1876‬م وهو‬ ‫مولود عام ‪1848‬م‪.‬‬ ‫• �سور ال�صني العظيم بني عام‬ ‫‪228‬ق‪.‬م طوله ‪ 1500‬ميل وعلوه‬ ‫‪10-6‬م وعر�ضه ‪� 4‬أمتار‪.‬‬ ‫• ال�صينيون هم الذين اكت�شفوا‬ ‫ال�شاي يف القرن الرابع امليالدي‪.‬‬

‫• من امل�ستحيل احلياة مع املر�أة‪� ..‬أو بدونها‪.‬‬ ‫• �إن املر�أة ظل الرجل‪ ،‬وعليها �أن تتبعه ال �أنْ تقوده‪.‬‬ ‫• املر�أة لعبتها الرجل‪ ..‬وال�شيطان لعبته املر�أة‪.‬‬

‫• اجلواب‪ :‬فيديريكو فيلليني‪.‬‬ ‫• اجلواب‪ :‬مدينة خان‪.‬‬ ‫• اجلواب‪ :‬ا�سكتلندي‪.‬‬

‫الحمل | ‪| 4/20 - 3 /20‬‬ ‫مهني ًا‪ :‬حُتاول �أن تنعم باال�ستقرار يف املهنة‪ ،‬فال ت�ؤ ّزم الو�ضع‪ ،‬بل عاجله‬ ‫بهدوء وبروية‪ ،‬فحكمتك م�شهود لك بها‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬يعتذر �إليك ال�شريك عن‬ ‫�سوء ت�ص ّرفه معك‪ ،‬اقبل اعتذاره وافتح �صفحة جديدة‪.‬‬

‫الحوت | ‪| 3/19 - 2/19‬‬ ‫مهني� � ًا‪َ :‬يدع ��وك هذا الي ��وم �إىل جتنب اجلدال والن ��زاع واحلروب مع‬ ‫الزم�ل�اء �أو مع الزبائن الذي ��ن ال ت�شعر بارتياح جتاهه ��م‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬كل‬ ‫الظ ��روف تدفع ��ك �إىل ح�س ��م الأمور م ��ع ال�شريك‪ ،‬فهذا �أف�ض ��ل للجميع‬ ‫ونتيجته م�ضمونة‪.‬‬

‫ألغاز‪...‬‬

‫قالوا في المرأة‬

‫حل األلغاز‬

‫الأب�������راج‬

‫نهر اخلر (�شطيط) عام ‪ ،1957‬نهر اخلر �أو كما ي�سمى �شطيط �سابقا فكان نهرا كبريا ميتد تاريخه �إىل‬ ‫العهد العبا�سي حيث بعد �أن كان بعر�ض ‪ 20‬مرتا قبل فرتة ال�ستينات تقل�ص لي�صبح بعر�ض ‪� 5‬أمتار يف‬ ‫ال�سبعينات ثم مت طمره نهائي ًا عام ‪ 2002‬بعد �أن جف املاء فيه و�أ�صبح جممع ًا للف�ضالت واملياه الآ�سنة‪.‬‬

‫هل تعلم‬

‫‪11‬‬

‫الميزان | ‪| 10/22 - 9/23‬‬ ‫مهني� � ًا‪ :‬يَحمل �إلي ��ك هذا اليوم خ�ب� ً‬ ‫را مفرح ًا وفر�ص ��ة ا�ستثنائية‪ ،‬فيزودك‬ ‫ً‬ ‫اندفاع ًا ون�شاط ًا وثقة زائ ��دة بالنف�س وراحة بال‪ .‬عاطفيا‪ :‬تتطلب مواقف‬ ‫معين ��ة مرون ��ة مع احلبيب م ��ن دون بذل جهد كبري بال�ض ��رورة‪ ،‬ومناق�شة‬ ‫املو�ضوعات بوعي وبهدوء‪.‬‬

‫صورة من األرشيف‬

‫*‪ -1830‬جمل�س الوزراء الفرن�سي يقر يف جل�سة خا�صة احتالل‬ ‫اجلزائر‪.‬‬ ‫* ‪� -1882‬صدور الد�ستور امل�صري‪.‬‬ ‫*‪ -1900‬ت�أ�سي�س حزب العمال الربيطاين‪.‬‬ ‫* ‪ -1917‬احلرب العاملية االوىل‪ ..‬املانيا حتتجز كل الرعايا االمريكيني‬ ‫على ارا�ضيها رهائن بعد قرار الرئي�س ويل�سون قطع العالقات معها �إثر‬ ‫�إغراق ال�سفينة الأمريكية هاو�ستونيك قبالة �سواحل �صقلية‪.‬‬ ‫* ‪ -1924‬احلكومة الإيطالية تقرر �إقامة عالقات دبلوما�سية مع االحتاد‬ ‫ال�سوفيتي‪.‬‬ ‫* ‪ -1939‬افتتاح م�ؤمتر املائدة امل�ستديرة بني مندوبي م�صر والعراق‬ ‫والأردن وال�سعودية واليمن‪ ،‬ومندوبني بريطانيني يف ق�صر �سان‬ ‫جيم�س يف لندن‪.‬‬ ‫* ‪ -1959‬الرئي�س الكوبي فيدل كا�سرتو يعلن د�ستور كوبا اجلديد‪.‬‬ ‫* ‪ -1965‬املالكم الأمريكي كا�سيو�س كالي يعلن �إ�سالمه ويغري ا�سمه‬ ‫�إىل حممد علي كالي‪.‬‬ ‫* ‪ -1979‬انتخاب ال�شاذيل بن جديد رئي�سا للجزائر‪.‬‬ ‫* ‪ -1986‬زعيمة املعار�ضة الفلبينية كورازون �أكينو تفوز باالنتخابات‬ ‫الرئا�سية على مناف�سها الرئي�س فرديناند ماركو�س‪.‬‬ ‫* ‪ -1992‬التوقيع على معاهدة االحتاد الأوروبي التي تعرف با�سم‬ ‫معاهدة ما�سرتخت‪.‬‬ ‫* ‪ -2015‬لوحة “متى تتزوجني” ُتباع مببلغ ‪ 300‬مليون دوالر‬ ‫�أمريكي وبذلك ت�صبح �أغلى لوحة بيعت يف التاريخ‪.‬‬

‫| قوس قزح |‬

‫جربان خليل جربان‬ ‫ال يحزنك �إنك ف�شلت ما دمت حتاول الوقوف على‬ ‫قدميك من جديد‬

‫حكم ‪...‬‬ ‫• � ّإن �أ�سعد ال ّنا�س هم من يف ّكرون يف �أكرث الأفكار متعة‪.‬‬ ‫• ال ي�ستطيع �أحد ركوب ظهرك‪� ،‬إال �إذا كنت مُنحني ًا‪.‬‬ ‫• ال تكن كالذي ك�سر املُنبّه لأ ّنه �أيقظه‪.‬‬ ‫جوبريت‬

‫‪ ‬أفقي‬

‫‪ -1‬مقطوع غري مكتمل ‪ -‬من�سوب للأب‬ ‫‪ -2‬ت�صليحات ‪ -‬مت�شابهان‬ ‫‪ -3‬زيارة دينية ملكان مقد�س ‪ -‬مو�سيقي عاملي �صاحب عدد من ال�سيمفونيات‬ ‫‪ -4‬مدينة مغربية ‪ -‬حتول �إىل �سائل‬ ‫‪ -5‬التوق والتمني ‪ -‬مروة بالرتكية‬ ‫‪ -6‬ما ي�سيل من ع�صارة الفم ‪ -‬مدينة فرن�سية �ساحلية (مبعرثة)‬ ‫‪ -7‬نهر �أملاين (مبعرثة) ‪ -‬للتف�سري واال�سرت�سال‬ ‫‪ -8‬كارثي ‪ -‬مرتو و�آخذ كفايته من املاء‬ ‫‪� -9‬إي�صال �أو توا�صل ‪ -‬وحدة قيا�س الطاقة‬ ‫‪ -10‬يغطي الطري ‪ -‬ذو ميول وم�شاعر غري �صديقة‪.‬‬ ‫‪ ‬عمودي‬

‫‪ -1‬يف فرن�سا حيث يحتفظ بلوحة املوناليزا‬ ‫‪ -2‬من معامل دبي العمرانية الأوىل‬ ‫‪ -3‬اكتمل ‪ -‬رئي�س اللجنة االوملبية الدولية ال�سابق‬ ‫‪ -4‬اال�سم الآخر لالنرتنت ‪� -‬سهام �أو �أ�سهم‬ ‫‪ -5‬حذف ‪ -‬ثلثا نوع‬ ‫‪� -6‬أكمل ‪ -‬مراقبة ومتابعة‬ ‫‪ -7‬يوجهه مفت�ش املباحث يف ق�ضية ما ‪ -‬وحدة قيا�س عاملية‬ ‫‪ -8‬غري م�شذب وناجت عن بيئة خ�شنة‬ ‫‪ -9‬مكتمل ‪ -‬العاملون يف جمال فني‬ ‫‪ -10‬نهر �صيني – ثنية‪.‬‬


‫‪10‬‬

‫الأربعاء املوافق ‪ 7‬من �شباط ‪ 2018‬العدد ‪ 3970‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬

‫ثقافية‬

‫يف مهب الريح‬

‫‪Wednesday ,7 February. 2018 No. 3970 Year 15‬‬

‫(ر�أ�س للإيجار) لكرمي �صبح‪ ..‬ت�شريح حلالة نا�س و�أماكن نعي�شها‬ ‫أحمد فاضل‬

‫للشاعر األميركي بوب ديـالن‬

‫ترجمة‪ :‬عبا�س احل�سيني‬ ‫كم من الطرقات على االن�سان �أن ي�سري‬ ‫لندعوه �إن�سانا؟‬ ‫وكم من البحار‬ ‫ينبغي على احلمامة البي�ضاء‬ ‫�أن تطري فوقها‬ ‫لتنام بعدها على الرمال؟‬ ‫�أجل‪،‬‬ ‫فكم مرة القنابل ينبغي‬ ‫�أن تنفجر‬ ‫لكي حتظر اىل الأبد؟‬ ‫الإجابة يا �صديقي‪،‬‬ ‫يف مهب الريح‬ ‫الإجابة يف مهب الريح‪.‬‬ ‫�أجل‪،‬‬ ‫وكم عام‬ ‫مبقدور اجلبال �أن تبقى‬ ‫قبل �أن جترفها البحار؟‬ ‫�أجل‪ ،‬وكم يجب على ال�شعب‬ ‫�أن يعي�ش‬ ‫لي�سمحوا ل ُه �أن يكون حر ًا؟‬ ‫وكم مرة يتوجب على املرء‬ ‫�أن يدير ر�أ�س ُه‬ ‫ويتظاهر ب�أنه ال يرى؟‬ ‫الإجابة يا �صديقي‪ ،‬يف مهب الريح‬ ‫تبدو الإجابة‬ ‫يف مهب الريح‬ ‫وكم مرة يجب على الإن�سان‬ ‫�أن يرفع ب�صره‬ ‫لريى ال�سماء؟‬ ‫وكم ينبغي عليك �أن متتلك �أذاناً‬ ‫لت�سمع بكاء النا�س؟‬ ‫وكم من الب�شر �سيموتون‬ ‫حتى يرغمنا املوت‬ ‫على �أن ندرك‬ ‫�أنهم ماتوا؟‬ ‫الإجابة يا �صديقي‪،‬‬ ‫يف مهب الريح‬ ‫الإجابة يف مهب الريح‬

‫مل يَ�ش�أ د‪ .‬كرمي �صبح �أن نكون يف قلب‬ ‫�سرديات جمموعته الق�ص�صية الق�صرية‬ ‫«ر�أ�س للإيجار» ال�صادرة حديثا عن دار‬ ‫ن�شر �سطور يف بغداد‪ /‬املتنبي‪ ،‬فمهد‬ ‫لنا با�سرتاحة ق�صرية مع جمموعة من‬ ‫ق�ص�صه الق�صرية جدا �أو «الوم�ضة» كما‬ ‫يحلو لبع�ض النقاد ت�سميتها بدءا بق�صته‬ ‫«�أف���ول» وانتهاء ب��ـ»ت��رف»‪ ،‬ه��ن جميعا‬ ‫وك��م��ا و�صفتها الكلمات ال��ظ��اه��رة يف‬ ‫نهاية الكتاب على �أنها‪« :‬تتناول وم�ضات‬ ‫من احلياة العراقية بلغة ب�سيطة حينما‬ ‫عر�ضت �شرائح يومية مدوّ نة‪ ،‬ن�شبّهها‬ ‫على �أنها �أ�شرطة ت�سجيل مكتفية بذاتها‬ ‫من دون تف�صيالت جانبية تثقل املنت‬ ‫الق�ص�صي»‪ ،‬لكن هنالك «ا�ستب�صار»‬ ‫و»ح��دي��ث» متعدد الأ���ص��وات يف ر�أ�س‬ ‫ي��ك��اد ي�سقط ب�سبب �أح��م��ال��ه الثقيلة‬ ‫كما يف ع��دي��د ق�ص�ص املجموعة التي‬ ‫نقر�أ مفتتحها يف «�أف��ول» وهي الق�صة‬ ‫ال��ق�����ص�يرة ج���دا ال��ت��ي مي��ك��ن �أن متيط‬

‫يف ت�شريح �شخو�صه و�أمكنته حينما‬ ‫يتناول حياة كاتب يريد �أن يعي�ش ترفه‬ ‫من خالل �صناعته للجمال‪ ،‬لكنه‪:‬‬ ‫«ف�����ش��ل يف خم��ا���ض االب������داع‪ ،‬فاكتفت‬ ‫زوجته – التي مل يكن يتوقع �أن تكون‬ ‫بالعمق ال��ذي افحمه – ب�س�ؤاله �س�ؤاال‬ ‫عابرا �أرب��ك كل اولوياته وجعله يهجر‬ ‫الكتابة نهائيا‪ - :‬هل عانيت يوما ممن‬ ‫عانوه؟ لي�س كل ق�صر فاره ينفتح على‬ ‫احلكايا التي ت�ستحق بالفعل �أن تروى»‪.‬‬ ‫ه��ن��اك خ��ي��ال م��ت��ع��دد ال��و���س��ائ��ط �سوف‬ ‫نكت�شفه يف ع��دي��د ق�ص�ص املجموعة‬ ‫ب���دءا م��ن «ر�أ�����س مغلف» حتى الق�صة‬ ‫��ك�َّيرَ» حيث تعي�ش‬ ‫الأخ��ي�رة «ذاك����رة امل رَّ‬ ‫ب�ين كلماتها مل�سة مظلمة تعتمد على‬ ‫ح��دث مفزع يف ت���أث�يره الدراماتيكي‪:‬‬ ‫«ال �أدري مل �سيطرت على ذهني فكرة‬ ‫�أن كل نهاية تعني موت �شيء ما عندما‬ ‫اتخذت مقعدي يف العربة التي كانت‬ ‫�أم����ام م��دخ��ل ب��ن��اي��ة امل��ح��ط��ة ال��ت��ي كان‬ ‫يعلو بابها املزجج عبارة قدمية باهتة‬

‫اللثام عن التكنيك الذي �أتبعه �صبح يف‬ ‫�صياغة بقية ق�ص�صه‪�« :‬ضبط يومه على‬ ‫توقيت غيابها املعلوم‪ ،‬فا�ضطرب جدوله‬ ‫الزمني املزدحم باخلطط والأماين‪ ،‬فلم‬ ‫ي�ضع يف ح�سبانه تقلبات قر�صها الأحمر‬ ‫الدائري يف م�ساءات ال�شتاء‪ ،‬بل غيومه‬ ‫التي يعجبها – طبعا – �أن تكون عرابة‬ ‫غ��روب ال�شم�س»‪� .‬أم��ا ق�صته الق�صرية‬ ‫جدا الأخرى «درب» فهي الأخرى حتمل‬ ‫���ص��ف��ات الأك��ل�ات ال�����س��ري��ع��ة‪« :‬م��ث��ل كل‬ ‫حامل كبري �أرقه حلمه يف كل حني‪ ،‬ر�سم‬ ‫على خطى وال���ده امل��وظ��ف الع�صامي‬ ‫النزيه طريقا حلياته �أراده م�ستقيما‪،‬‬ ‫فهالته ك�ثرة تعرجاته‪ ،‬مع �أن��ه ال عيب‬ ‫يف ال��ورق��ة ال��ت��ي ر�سمه عليها‪ ،‬فجلب‬ ‫مم��ح��اة وتخل�ص م��ن ت��ع��رج��ات��ه‪ ،‬فعاد‬ ‫طريقه �سالكا م�ستقيما»‪ .‬وباالنتقال �إىل‬ ‫ق�صته الأخ��رى «ت��رف» التي اعتربناها‬ ‫ا�سرتاحتنا الأخرية قبل دخولنا عوامل‬ ‫ق�ص�صه الق�صرية التي ميكن �أن يطول‬ ‫بها طوافنا ف�إننا �سنتعرف على مب�ضعه‬

‫كولبنكيان للفنون حتت�ضن املعر�ض ال�شخ�صي‬ ‫ال�ساد�س للفنانة الت�شكيلية نغم العامري‬

‫ال �أحـــد ُيرا�ســل الكــولـونـيـــل‬ ‫قيس مجيد المولى‬

‫ني نزع الكولونيل غطاء علبة نُ‬ ‫ما ب َ‬ ‫الب والتي مل يبق فيها‬ ‫�سوى قدر ملعقة �صغرية‪ ،‬وبني اللحظة التي ت�أمل ملياً‬ ‫زوجته بعد �أن جذبته من عنق قمي�صه وهزته بقوة وهي‬ ‫تقول له‪ :‬م��اذا �سن�أكل غ��دا؟ احتاج الكولونيل لذاكرة‬ ‫ت�ستطيع جمع خم�سة وت�سعني عاما تلك التي عا�شها‬ ‫دقيقة دقيقة‪ ،‬وقد قدم ماركيز لل�سنوات تلك مُركزا على‬ ‫ُ‬ ‫البع�ض منها وقائ َع‬ ‫جمموعة من الأ�سماء التي �شكل‬ ‫م�ستقلة والأخرى وقائع عامة و�أراد �أن يقدم لنا ر�ؤيةً‬ ‫ما للأحداث �سواء كانت �أحداثا هام�شية �أم ر�صينة كون‬ ‫ِكال هذه الأحداث برغم اختالف قيمتيهما اجلوهريتني‪،‬‬ ‫ف�إنهما ت�شكالن وبالتناوب ق��اع��دة ال�ستكمال ال�سّ رد‬ ‫الق�ص�صي �ضمن بنيوية متنوعة ت��ارة جلعل الأ�شياء‬ ‫تتمتع مب�ساحة حمددة وتارة مبنحها املزيد من احلرية‬ ‫ومن ذلك الت�شكيل جند ب�أن املعلومة غري م�ستقرة �أي ال‬ ‫تف�صح عن ُكلي ِتها �ضمن الربط التتابعي للأحداث �إال بعد‬ ‫�أن يُهيئ لها فر�صتها النادرة ما بني االقرتاب من الواقع‬ ‫ومغادرته ثم حتويله اىل بخار �أثريي لرتتبط �صورة‬ ‫احلدث بالوقائع املح�سو�سة �ضمن عمليات التجاذب ثم‬ ‫التالحق مما �ساعده دائما على ت�أجيل بيانات الأحداث‬ ‫اىل �أوقات الحقة‪ .‬من الأ�شياء الرئي�سة يف رواية ماركيز‬ ‫«لي�س لدى الكولونيل من يكاتبه» املحارب القدمي الذي‬ ‫�أحيل على التقاعد وهو بانتظار راتبه التقاعدي منذ‬ ‫خم�سة ع�شر عاما‪ ،‬ومن الأ�شياء الرئي�سة الأخ��رى يف‬ ‫ال��رواي��ة (ال��دي��ك) دي��ك اب��ن الكولونيل املتوفى والذي‬ ‫توفى قتال يف حلبة م�صارعة الديكة بعد �أن ر�صد وهو‬ ‫يخبئ ب�سرية يف جيب بنطاله من�شور ًا �ضد ال�سلطة‪،‬‬ ‫وال��دي��ك والكولونيل هما ال�شخ�صيتان الرئي�سيتان‬ ‫واللتان من خاللهما تكتمل �شبكة �إي�صاالت الرواية‪،‬‬ ‫فهناك فاقة و�أمام ذلك ال بد من مورد وهناك انتظار مرير‬ ‫للربيد القادم من خلف البحار كل يوم جمعة عله ي�أتي‬ ‫بر�سالة للكونيل العجوز‪ ،‬فقد بد�أت تنبت الأع�شاب يف‬ ‫�أح�شائه تزامنا مع هطول الأمطار مع زوج��ة م�صابة‬ ‫بالربو مل يبق بحوزتها غري �أربعني �سنتا ثمن ماكينة‬ ‫اخلياطة التي ورثتها ع��ن ابنها �أوغ�ستني ال��ذي كما‬ ‫ذكرنا اغتيل يف حلبة �صراع الديكة‪ .‬ورغم �أن هذا املبلغ‬ ‫غري كاف لإطعام الديك و�شراء علبة قهوة تبد�أ �صور‬ ‫امل�شاهد ب�أخذ طابعها الرتاجيدي �أم��ام قناعة الزوجة‬

‫�أن لي�س هناك من بريد �سوف ي�أتي ومللها من وعود‬ ‫ال��زوج (الكولونيل) وقناعاته ب�أن الربيد �سوف ي�أتي‬ ‫يف الوقت الذي يزداد فيه املطر وتت�صاعد �آالم الأع�شاب‬ ‫يف بطنه‪ ،‬ويتعاىل �سعال ال��زوج��ة امل�صابة بالربو‪،‬‬ ‫وتت�سرب امل��ي��اه اىل الأر����ض م��ن �سقف الغرفة ليبد�أ‬ ‫يرتب ماركيز مواجهته اخلجولة لذاته �أم��ام موظف‬ ‫ال�بري��د ال��ذي ينظر اليه ن��ظ��رات ال�لام��ب��االة‪ ،‬ويخربه‬ ‫ب�صوت م�سموع وهو يلقي بكي�س الربيد على ظهره �أن‬ ‫ال �أحد يكاتب الكولونيل‪ ،‬فامل�شاهد تتواىل على القارئ‬ ‫ب�صوت مو�سيقاها الداخلية‪ ،‬وم��ا ت�ساهم به ال�صور‬ ‫ال�شعرية من ق��درات لتثبيت توافق الأح��داث و�إعطاء‬ ‫ال�شكل العام للرواية قوامها الر�شيق بعيدا عن قوانني‬ ‫امليكانيكية ال�سردية‪ .‬ولأنها عملية تذ ُّكر فالأ�شكال ال‬ ‫ُت��رى ب�شكلها ال��ذي كانت ُت��رى عليه بل باحلا�سة التي‬ ‫ميتلكها الرائي لإعادة ت�شكيل احلوادث‪ ،‬وخري املتوقع‬ ‫منها �أنها حوادث خمتلفة النتائج‪ ،‬وهذا يعني �أن ال �إطار‬ ‫يف �صور الأحداث‪ ،‬و�إمنا عمل ماركيز على فتح ثغرات‬ ‫للو�صول اىل ال�لا حم��دد مُ��رك��زا انتباهه �إىل تزاوج‬

‫الأل������وان‪« :‬حم��ط��ة ق��ط��ار امل���كَّ�ي�ر»‪ ،‬بدا‬ ‫ا�سم «امل َّكري» م�ألوفا مل�سامعي‪ ،‬لكن �أ ّنى‬ ‫لذاكرة م�ضطربة وم�شو�شة �أن تعينني‬ ‫ع��ل��ى ت��ذك��ر امل��ك��ان ال���ذي �سمعته فيه‪،‬‬ ‫لي�ست النهايات احلزينة وحدها قرينة‬ ‫احل��ب‪ ،‬ب��ل امل�صادفات ك��ذل��ك»‪« .‬ذاك��رة‬ ‫امل َّكري» مع �أنها لي�ست جديدة يف تناولها‬ ‫احل���واري م��ع لغتنا ال��دارج��ة‪� ،‬إال �أنها‬ ‫جديدة يف تناولها �سرية ق�صيدة ومكان‬ ‫�أ�صبحا جزءا ال يتجز�أ من ذائقتنا الفنية‬ ‫واملكانية وه��ي تعر�ض لنا ق�صة حب‬ ‫ووف���اء وت�ضحية ق��ل مثيلها‪ .‬يف �أكرث‬ ‫م��ن ‪ 40‬ق�صة ق�����ص�يرة ج���دا وق�صرية‬ ‫مكتوبة هذا العام‪ ،‬جند معظمها دافئة‬ ‫وم�ضحكة و�سخية يف معانيها‪ ،‬وقبل‬ ‫كل �شيء عميقة النظر‪� ،‬إنها تقدم �أفكارا‬ ‫ح��ول جمموعة وا�سعة م��ن املوا�ضيع‬ ‫يف لهجة جذابة ت�ستهوي القارئ على‬ ‫الفور‪ ،‬و�صور حية وعبارات م�ضحكة‬ ‫وحكايات رنانة فيها الكثري من الفكاهة‬ ‫ال�سوداوية واحلكمة معا‪.‬‬

‫ذاك��رت��ه ون���داءات عقله الباطني ح�ين ق��ال ل��ه الطبيب‬ ‫بعد الك�شف على زوجته للمرة الأخ�ي�رة‪ :‬غ��دا �س�آتيك‬ ‫بالئحة ديون �سميكة حني يك�سب الديك‪ .‬وال تن�س قالت‬ ‫له زوجته وهو يودع الطبيب لدى الباب ال تن�س �إ�شرت‬ ‫لنا فيال مذهبا لنعلقه على الباب‪ ،‬كان على الكولونيل �أن‬ ‫يتخل�ص من امل�ضايقات التي كان يراها يف عيون الذين‬ ‫مير بهم‪ ،‬وك��ان ال بد من �أن يكون ق��ادرا على ح�ضور‬ ‫مرا�سيم اجلنائز حني تقرع الأجرا�س‪ .‬ال �شك �أن ماركيز‬ ‫يف عمله الروائي هذا �أرا َد �إ�ضاءة جوانب متعددة يف‬ ‫حياة مدينة وكولونيل عرج عليهما يف روايته «مائة‬ ‫عام من العزلة»‪ ،‬وقد ق ّب َل ماركيز يف الكولونيل �سلطة‬ ‫املا�ضي‪ ،‬و�أكد قناعاته عن ما تعنيه ال�سيا�سة و�أالعيبها‬ ‫وهو ينتظر واملطر ال ينقطع والأع�شاب تتكاثر �أوجاعا‬ ‫يف باطنه‪ ،‬ومل يبق له من �شيء بعد �أن مر�ض الديك‬ ‫وابتاع ال�ساعة وكل جمعة‪ ،‬وهو بانتظار الئحة راتبه‬ ‫التقاعدي يذهب اىل امليناء لي�شاهد موظف الربيد يرمي وسام قصي‬ ‫اليه بنظرة يائ�سة وحال نظرته تقول‪ :‬ال �أحد يُرا�سل ا�ستكملتْ قاعة كولبنكيان للفنون التابعة لدائرة الفنون العامة يف وزارة الثقافة‬ ‫وال�سياحة واالث����ار‪ ،‬وب��ج��ه��ود ك��وادره��ا الفنية املتخ�ص�صة‪ ،‬ك��اف��ة التح�ضريات‬ ‫الكولونيل‪ ،‬ال �أحد يُرا�سل الكولونيل‪.‬‬ ‫واال�ستعدادات‪ ،‬الفتتاح املعر�ض ال�شخ�صي ال�ساد�س للفنانة البابلية نغم العامري‪،‬‬ ‫وال��ذي يقام ي��وم ‪� .2018/2/13‬أع��ل��ن ذل��ك مدير القاعة الفنان الت�شكيلي �شبري‬ ‫البلداوي‪ .‬و�أكد البلداوي �أن هذا املعر�ض يقام برعاية دائرة الفنون العامة‪ ،‬و�ضمن‬ ‫منهجية وخطة الدائرة التي حر�صت على تنفيذها وتطبيقها‪ ،‬انطالق ًا من ر�سالتها‬ ‫ال�ساعية �إىل ت�شجيع الفنانني وتعزيز قيمة الفن يف املجتمع‪ ،‬واملتمثلة برعاية الإبداع‬ ‫واملبدعني واحت�ضانهن وتوفري كافة امل�ستلزمات لإثراء واغناء ورفد احلركة الت�شكيلية‬ ‫العراقية بكل ما هو جديد لي�شكل �إ�ضافة نوعية بلم�سات جمالية ذات فرادة‪ .‬وتابع‪:‬‬ ‫�إن هذا الن�شاط ي�أتي ملا ميثله الفن من عالقة وطيدة يف بناء �إن�سان مبدع وخالق وما‬ ‫يعك�سه من �أعمال رفيعة امل�ستوى ت�ؤكد ما ت�شهده ال�ساحة الت�شكيلية العراقية عموم ًا‬ ‫من تطور �سواء على م�ستوى �أ�ساليب التقنيات امل�ستخدمة �أو املفاهيم الفنية �أو من‬ ‫حيث قدرات الفنان نف�سه‪ .‬ومما يجدر ذكره ان الفنانة الت�شكيلية نغم العامري‪ ،‬حتمل‬ ‫�شهادة البكالوريو�س يف الفنون اجلميلة من جامعة بابل ‪ ،1992‬ع�ضو نقابة الفنانني‬ ‫فرع بابل‪ ،‬ع�ضو رابطة املبدعني العراقيني فرع بابل‪� ،‬أقامت معر�ضها ال�شخ�صي الأول‬ ‫يف كلية الفنون اجلميلة عام ‪� ،1991‬أقامت معر�ضا ال�شخ�صي الثاين يف قاعة ع�شتار‬ ‫للفنون عام ‪ ،2014‬بعنوان (�أوراق خ�ضراء)‪� ،‬أقامت معر�ضها ال�شخ�صي الثالث عام‬ ‫‪ ،2015‬يف نف�س القاعة بعنوان (�سحر الطبيعة)‪� ،‬أقامت معر�ضها ال�شخ�صي الرابع‬ ‫عام ‪� ،2016‬أي�ضا يف قاعة ع�شتار‪ /‬حمافظة بابل بعنوان (احلياة يف �إطار)‪� ،‬أقامت‬ ‫معر�ضها ال�شخ�صي اخلام�س عام ‪ 2017‬يف كلية الفنون جامعة بابل بعنوان (�سراج‬ ‫من املا�ضي)‪ ،‬لها م�شاركات �ضمن معار�ض م�شرتكة منها‪ :‬معر�ض (جتليات احل�سني)‬ ‫عام ‪ ،2015‬ومعر�ض (فردو�س الر�ؤية) عام ‪ ،2016‬وم�شاركة يف م�سابقة البو�سرت‬ ‫لزواج القا�صرات عام ‪ ،2015‬يف معهد �أكد الثقايف‪.‬‬

‫(حاكم �أوحد) يف لبنان مل يتبدل من زمان‬ ‫دم�شق وكان �صوته يفي�ض قلقا‪ :‬ابنتي الدكتورة جنيفر‬ ‫غادة السمان‬ ‫أرجوك اهتمي ب�سالمتها فهي ال تتكلم‬ ‫�‬ ‫لبنان‪.‬‬ ‫لزيارة‬ ‫قادمة‬ ‫ِ‬ ‫يِف مطار باري�س كنت بانتظار �إقالع طائرتي �إىل بريوت العربية!‪ .‬مل �أقل له‪ :‬من ي�ستطيع �أن ي�ضمن �سالمة �أحد يف‬ ‫يف �إح���دى زي��ارات��ي اخلاطفة �إىل ال��وط��ن العربي مللء لبنان اجلميل؟ كل �شيء هادئ الآن والنا�س متار�س هواية‬ ‫بطارياتي الروحية والأبجدية‪ ،‬لأنني كاتبة فا�شلة يف االحتفاء باحلياة وامل���رح ول��ك��ن‪� ،‬أي ع��راف ي��ج��ر�ؤ على‬ ‫االنتماء �إىل غري الوطن الأم على الرغم من طول �إقامتي‬ ‫يف ال��غ��رب امل��ر ّف��ه‪ .‬يف امل��ط��ار جل�س �إىل جانبي م�سافر‬ ‫و�أعلن املذيع عن �إق�لاع طائرته فرتك جملته على مقعده‬ ‫وهرول نحو رقم الباب الذي �أعلنوا عنه‪.‬‬ ‫بني جَ رح احلقيقة وجَ رح ال�شعور!‬ ‫(���ص��ادرت) املجلة (الفيغارو) التي تركها امل�سافر على‬ ‫مقعده ووجدتها قدمية تعود بتاريخها �إىل ما قبل �أ�شهر‬ ‫(‪ 3‬ت�شرين الثاين‪/‬نوفمرب ‪ )2017‬وفوجئت فيها بتحقيق‬ ‫مطول عن لبنان رائع ال�صور والن�ص احتل ع�شر �صفحات‬ ‫وهو بقلم �شارلز جيكو‪ :‬ذكي و�صادق وال يريد جرح �شعور‬ ‫�أح��د يف بعلبك التي زاره��ا و�سواها يف لبنان وال جرح‬ ‫احلقيقة‪ ،‬وذل��ك لي�س �سهال ولكن �شارلز جيكو جنح يف‬ ‫حتقيق تلك املعادلة �شبه امل�ستحيلة‪� .‬أما ال�صور فهي رائعة‬ ‫يف نقل روح لبنان عا�شق امل��رح وروح العيد و�سحره‪،‬‬ ‫وخماوفه يف �آن‪ ،‬بعد�سة �إري��ك مارتان التي تنقلت بني‬ ‫بعلبك وكورني�ش بريوت وبلدة دير القمر واملطاعم املطلة‬ ‫على �شواطئ بديعة و�سواها كثري‪.‬‬ ‫ما الذي �أخافني من زيارتها لبعلبك؟‬ ‫بعد و�صويل �إىل بريوت ات�صل معي �أخ �سوري �أعرفه من‬

‫التنب�ؤ مبوعد االنفجار الآتي‪ ..‬او ت�أكيد الأمان؟ ولكنني‬ ‫ات�صلت بعد �أي��ام بجنيفر يف ب�يروت يف بيت �صديقتها‬ ‫اللندنية املتزوجة من لبناين وقالت يل �أنها تنوي الذهاب‬ ‫�إىل بعلبك وقلت لها‪� :‬س�أرافقك‪ .‬ملاذا؟ �س�ألتني وقلت‪ :‬لأنني‬ ‫�أتكلم العربية! كنت �أكذب‪ .‬كنت فقط خائفة عليها‪ .‬لكنها‬

‫ذهبت مبفردها مع �سائق تاك�سي‪ .‬كما اكت�شفت ليال حني‬ ‫ات�صلتْ بي‪� .‬سررت لأنني مل �أعلم بذهابها مبفردها �إىل‬ ‫بعلبك �إال بعد عودتها و�إال لقلقت عليها حقا‪ .‬ملاذا؟ من �أين‬ ‫ينبع ذلك اخل��وف عليها من رحلة عادية �إىل �إح��دى مدن‬ ‫لبنان‪ :‬بعلبك؟‪ .‬ولبنان هادئ حاليا‪ ..‬ح�سنا‪ .‬لن ا�ستخدم‬ ‫«اللغة اخل�شبية» كما يدعوها الفرن�سيون‪� ،‬أي لغة الكذب‬ ‫و�س�أعرتف بحقيقة �أليمة ا�سمها اخلوف يف لبنان!‬ ‫حاكم دائم ا�سمه اخلوف‬ ‫لعل م��ن �أه���م �أ���س��ب��اب ال��ه��ج��رة م��ن لبنان اجلميل وطن‬ ‫التعاي�ش بني ‪ 18‬طائفة دينية مذهبية هو اخل��وف من‬ ‫ان��ف��ج��ار ال��و���ض��ع يف ك��ل حل��ظ��ة‪ .‬ك����أن الأم����ان يف لبنان‬ ‫«ت���وازن قلق» لوطن حمتقن ب�إمكانية االنفجار لتوافر‬ ‫عوامله با�ستمرار‪ ،‬بني �سهرة غنائية يف الو�سط التجاري‬ ‫وتظاهرة لقطع الطرقات و�إح��راق الدواليب ك�سكني يف‬ ‫عنق الدميقراطية‪ .‬وكاتب التحقيق يف جملة «الفيغارو»‬ ‫التقط تلك املوجة النف�سية وقال حرفيا‪� :‬إن بعلبك تر�سم‬ ‫�صورة حقيقية للبنان الآن وذكر ا�سم الفئة الأقوى عدديا‬ ‫فيها بالن�سبة لل�س ّنة وامل�سيحيني‪.‬‬ ‫رميا احل�سيني �سيدة «لو باملري»‬ ‫ذهب كاتب التحقيق �إىل فندق «لو باملري» ن�سبة �إىل مدينة‬ ‫تدمر والتقى �صاحبته ال��ي��وم املحامية رمي��ا احل�سيني‬ ‫«زوج���ة �شخ�صية م��ن �أ���س��رة �شيعية حملية مهمة» (كما‬ ‫و�صفها التحقيق) ممتدحا تعاونها و�صدقها و�إطالعها‬ ‫لهما (الكاتب وامل�صور) على الدفرت الذهبي للذين زاروا‬

‫ه��ذه املدينة التاريخية �أم��ث��ال‪ :‬اراغ��ون ـ موري�س باريه‬ ‫ـ نينا �سيمون ـ بيار لوتي ـ كوكتو والكثري من الأدب��اء‬ ‫الغربيني من ال�شعراء والأدباء وكقارئة للتحقيق وجدت‬ ‫�أن املحامية رميا احل�سيني عك�ست �صورة ح�ضارية للمر�أة‬ ‫العاملة‪ .‬و�أعرتف �أنني فرحت بعودة (جنيفر) بال�سالمة‬ ‫من رحلتها املنفردة! وقالت يل �إنه مل يكن من �سائح �سواها‬ ‫يف عنجر!‬ ‫لنمعن اعرتافا‪ :‬اللبناين خائف ويحلم بالهجرة‬ ‫ك��ان بو�سعي �أن �أت��رج��م بع�ض ما ج��اء يف التحقيق من‬ ‫ك�شف ع��ن جماليات لبنان‪ ،‬او ع��ن ال�صور املده�شة يف‬ ‫زاوية االلتقاط التي تربز متعة العي�ش واالحتفال باحلياة‬ ‫يف طبيعة لبنانية بالغة اجلمال‪ ..‬لكنني لن �أهرب �إىل ذلك‬ ‫م��ن كتابة جوهر امل��و���ض��وع‪ :‬جتميل اخل���وف! اخلوف‪:‬‬ ‫ه��ذا وط��ن �صغري حتيط به حرائق وانفجارات وزالزل‬ ‫ويحاول �أن يظل واقفا على قدمني من جبال‪ .‬وهاج�سه‬ ‫الأول‪ :‬احلرية‪ ..‬لبنان وطن يع�شق احلرية ولذا �أع�شقه‬ ‫ولكنه غاية يف القلق عليها‪� ..‬أط��ال��ع يف �صور �صحف‬ ‫عربية الفتات يف تظاهرات تقول‪ :‬لبنان عنوان للحرية‬ ‫والدميقراطية وال ميكنكم تغيري هوية لبنان‪ .‬و�أق���ر�أ‪:‬‬ ‫«ال�ضغوط على احلريات ت�شتد كلما اقرتبت االنتخابات»‪..‬‬ ‫و�أعي�ش اخل��وف على عا�صمة احلرية العربية‪ :‬لبنان‪.‬‬ ‫الإعالن عن موعد االنتخابات النيابية عما قريب يطمئن‬ ‫القلوب‪ ،‬ولكن �أي�ضا يثري القلق من ت�سارع ردة فعل �أعداء‬ ‫احلرية امل�شروطة با�ستقواء هذه الفئة او تلك‪.‬‬


‫| رياضة عالمية | ‪9‬‬ ‫الو�صافة ومراكز البقاء واملقاعد الأوروبية ُت�شعل املناف�سة يف الدوري الإنكليزي‬ ‫الأربعاء املوافق ‪ 7‬من �شباط ‪ 2018‬العدد ‪ 3970‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬ ‫‪Wednesday ,7 February. 2018 No. 3970 Year 15‬‬

‫وكاالت – متابعة المشرق‬

‫اقرتب من ح�سم م�صري‬ ‫برغم �أن نادي مان�ش�سرت �سيتي‬ ‫َ‬ ‫لقب الدوري الإنكليزي املمتاز‪ ،‬بعدما ابتعد يف �صدارة‬ ‫الرتتيب بفارق مريح بلغ ‪ 15‬نقطة عن مالحقه املبا�شر‬ ‫ن��ادي مان�ش�سرت يونايتد بانتهاء اجل��ول��ة اخلام�سة‬ ‫وال��ع�����ش��ري��ن م��ن ال��ب��ط��ول��ة‪� ،‬إال ان املناف�سة مر�شحة‬ ‫لال�شتعال �أكرث خالل اجل��والت الثالثة ع�شرة املتبقية‬ ‫من عمر امل�سابقة‪� ،‬أي انه ال يزال هناك ر�صيد ي�صل �إىل‬ ‫‪ 39‬نقطة ممكنة مل يتم البت فيها حتى الآن‪ .‬و�إذا مت‬ ‫الأخذ يف االعتبار ب�أن اللقب قد ح�سم ل�صالح مان�ش�سرت‬ ‫�سيتي‪ ،‬ف�إن بقية امل�سائل ال تزال عالقة‪ ،‬ويحتاج الف�صل‬ ‫فيها �إىل مزيد من املباريات بعدما عربت الأندية الثماين‬ ‫ع�شر عن رف�ضها للو�ضع احلايل‪ ،‬با�ستثناء ا�ست�سالمها‬ ‫لرغبة «ال�سيتزن» اجلاحمة يف الظفر بلقب البطولة‬ ‫مبكر ًا‪.‬‬ ‫مركز الو�صافة‬ ‫وهناك ثالثة عوامل �سوف ت�ساهم يف ا�شتعال املناف�سة‬ ‫يف الدوري الإنكليزي حتى الرمق الأخري من املو�سم‬ ‫الريا�ضي اجلاري (‪ ،)2018-2017‬وذلك بالنظر �إىل‬ ‫الرتتيب العام احلايل للبطولة‪ ،‬حيث �أن الفوارق بني‬ ‫املراكز جتعل كافة الأندية املعنية ت�سعى للحفاظ على‬ ‫م�ستواها لإن��ه��اء مو�سمها يف �أف�ضل ترتيب ممكن‪.‬‬ ‫فمركز الو�صافة مل يح�سم يف هوية �صاحبه حتى الآن‪،‬‬ ‫حيث تتواجد �أربعة فرق على الأقل تطمح لنيله‪ ،‬حيث‬ ‫�أن ترتيبها ور�صيدها النقطي ي��ع��ززان فر�صتها يف‬ ‫تذليل الفارق بينها وبني مان�ش�سرت يونايتد الذي يحتل‬ ‫الو�صافة حالي ًا‪ ،‬فيما يهدف الأخ�ير جاهد ًا للمحافظة‬ ‫على مركزه الثاين لغاية نهاية ال�سباق بعدما تعذر عليه‬

‫اللحاق بجاره مان�ش�سرت �سيتي‪ .‬وميتلك «اليونايتد»‬ ‫يف ر�صيده ‪ 53‬نقطة‪ ،‬حيث ي��واج��ه ت��ه��دي��د ًا حقيقي ًا‬ ‫يف خ�سارة م��رك��زه ال��ث��اين‪ ،‬م��ن قبل ن��ادي��ي ليفربول‬ ‫وت�شيل�سي اللذين يتخلفان عنه بفارق ‪ 3‬نقاط فقط‪،‬‬

‫ثم نادي توتنهام هوت�سبري الذي يتخلف عنه بفارق ‪ 5‬بني خما�سي املقدمة‪ ،‬فهناك �أي�ضا الت�أ�شريات الثالث‬ ‫نقاط ثم نادي �أر�سنال الذي يبتعد عنه بفارق ‪ 9‬نقاط‪ .‬لبطولة دوري �أب��ط��ال �أوروب����ا ال��ت��ي بقيت يف املزاد‬ ‫ب�ين ه����ؤالء اخلما�سي‪ ،‬بعدما ظفر مان�ش�سرت �سيتي‬ ‫املقاعد الأوروبية‬ ‫وال ي�شكل مركز الو�صافة لوحده‪ ،‬حافز ًا ل�شدة املناف�سة بالت�أ�شرية الأوىل‪ .‬كما �أن هناك ثالث بطاقات ت�سمح‬

‫جماهري �أتلتيكو مدريد تختار التعاقد‬ ‫مع الكولومبي فالكاو ك�أف�ضل �صفقة للنادي‬

‫بر�شلونة يهنئ نيمار بعيد ميالده الـ ‪! 26‬‬ ‫وكاالت – متابعة المشرق‬

‫يَبدو � ّأن نادي بر�شلونة الإ�سباين مل يعد حاقد ًا جتاه العبه ال�سابق‪ ،‬الربازيلي نيمار الذي غادر �صفوف الفريق‬ ‫يف ال�صيف املا�ضي نحو نادي باري�س �سان جرمان الفرن�سي و�سط �ضجة كبرية وتباد ًال لالتهامات والت�صريحات‬ ‫اجلارحة‪ .‬وقد قام نادي بر�شلونة‪ ،‬بخطوة نبيلة جتاه نيمار‪ ،‬بتقدميه التهاين للنجم الربازيلي مبنا�سبة عيد‬ ‫ميالده الـ ‪ ،26‬من خالل املوقع الر�سمي للنادي الكاتالوين على موقع التو�صل االجتماعي «تويرت»‪ .‬ون�شر ح�ساب‬ ‫نادي بر�شلونة‪ ،‬مقطع فيديو لأحد �أهداف نيمار اجلميلة يف �شباك فريق �إلت�شي‪ ،‬بر�سم الدوري الإ�سباين لكرة‬ ‫القدم يف مو�سم ‪2014‬ـ‪ .2015‬وتعترب هذه اخلطوة من نادي بر�شلونة‪ ،‬مبثابة مفاج�أة كبرية‪ ،‬يف ظل «العداوة«‬ ‫احلالية بني الالعب الربازيلي وناديه ال�سابق‪ ،‬حيث قام جنم باري�س �سان جرمان برفع �شكوى للق�ضاء من �أجل‬ ‫احل�صول على مكاف�أة جتديد عقده الأخري مع نادي بر�شلونة الإ�سباين‪ ،‬يف �شهر اكتوبر ‪ ،2016‬املقدرة بـ‪26‬‬ ‫مليون يورو والتي �أكد النادي الكتالوين �إلغاءها‪ ،‬بعد انتقال الالعب �إىل الفريق الفرن�سي‪ .‬وكان نيمار قد تعاقد‬ ‫موا�سم‪ ،‬بعدما دفع النادي الفرن�سي قيمة‬ ‫يف «املريكاتو» ال�صيفي املا�ضي مع نادي باري�س �سان جرمان‪ ،‬ملدة ‪5‬‬ ‫ٍ‬ ‫ال�شرط اجلزائي لعقد النجم الربازيلي مع بر�شلونة‪ ،‬واملقدرة بـ‪ 222‬مليون يورو‪.‬‬

‫�أومتيتي يتعر�ض للعن�صرية يف ديربي كتالونيا‬ ‫وكاالت – متابعة المشرق‬

‫ك�شفتْ تقارير �صحفية �إ�سبانية‪ ،‬عن تعر�ض الالعب الدويل‬ ‫الفرن�سي �صامويل �أومتيتي‪ ،‬لواقعة عن�صرية‪ ،‬خالل ديربي‬ ‫كتالونيا‪ ،‬الذي جمع فريقه بر�شلونة مع نادي �ضد �إ�سبانيول‪،‬‬ ‫مبلعب «كورنيال ديالبوخيات» حل�ساب اجلولة ال��ـ‪ 22‬من‬ ‫ال��دوري الإ�سباين لكرة القدم‪ .‬و�أو�ضحت �صحيفة «موندو‬ ‫ديبورتيفو» الإ�سبانية � ّأن �أومتيتي خرج من امللعب غا�ضب ًا‪،‬‬ ‫و�أف�صح لرفاقه يف غرف تغيري املالب�س‪ ،‬عن نعته من �سريجيو‬ ‫غار�سيا العب �إ�سبانيول بـ»الأ�سود»‪ .‬و�أ�ضافت ذات ال�صحيفة‬ ‫الكاتالونية‪�« :‬أثناء املباراة كان �صامويل �أومتيتي يف �شدة‬

‫الغ�ضب‪ ،‬وحتدث بيكيه معه وقال له اهد�أ ف�سريجيو غار�سيا‬ ‫�سي�أتي يطلب االعتذار منك»‪ .‬ولفتت ال�صحيفة املقربة من‬ ‫«الرب�سا» «� ّأن بر�شلونة ال يُخطط للتقدم ب�أية �شكوى �ضد العب‬ ‫�إ�سبانيول‪� ،‬سريجيو غار�سيا‪ ،‬على الرغم من تقدم �صاحب‬ ‫الأر����ض ب�شكوى للجنة مكافحة العنف‪� ،‬ضد ت�صريحات‬ ‫ج�ي�رارد بيكيه و�سريجيو بو�سكيت�س ثنائي بر�شلونة»‪.‬‬ ‫يُ�شار �أن املباراة قد انتهت بنتيجة التعادل بهدف ملثله‪ ،‬وقد‬ ‫تلقى خاللها �صامويل �أومتيتي بطاقة �صفراء �ستحرمه من‬ ‫امل�شاركة يف املباراة القادمة لرب�شلونة �أمام نادي خيتايف‪،‬‬ ‫بر�سم اجلولة الـ‪ 23‬من «الليغا»‪.‬‬

‫وكاالت – متابعة المشرق‬

‫اخ��ت��ارتْ جماهري ن���ادي �أتلتيكو م��دري��د الإ�سباين‬ ‫التعاقد مع املهاجم الكولومبي رادميل فالكاو ك�أف�ضل‬ ‫�صفقة ابرمها النادي املدريدي يف املوا�سم الأخرية‪،‬‬ ‫وذل���ك يف �أع��ق��اب ع���ودة امل��ه��اج��م ال�برازي��ل��ي الأ�صل‬ ‫الإ�سباين اجلن�سية دييغو كو�ستا من اح�تراف��ه يف‬ ‫ت�شيل�سي واالن�����ض��م��ام جم���ددا ل��ل��روخ��ي بالنكو�س‪.‬‬ ‫ووف ًقا ال�ستفتاء �أجرته �صحيفة «ماركا» الإ�سبانية‪،‬‬ ‫ف�إن فالكاو ح�صل على ن�سبة ت�صويت بلغت ‪ %29‬من‬ ‫جماهري «الروخي بالنكو�س»‪ ،‬والذين يرون ب�أن «النمر‬ ‫الكوملبي« ك��ان �أف�ضل تعاقدات ال��ن��ادي متفو ًقا على‬ ‫ال�صفقات الأخ��رى مثل �صفقة املدافع الأوروغوياين‬ ‫دييغو ج��ودي��ن وامل��ه��اج��م الإ���س��ب��اين دييغو كو�ستا‬ ‫واحلار�س ال�سلوفاكي يان اوبالك واملهاجم الفرن�سي‬ ‫�أنطوان غريزمان‪ .‬ورغم �أن الهداف الكوملبي مل يكن‬ ‫�ضمن �صفوف الفريق ال��ذي ن��ال لقب الدوري‬ ‫الإ�سباين يف ع��ام ‪ 2014‬وو�صافة دوري‬ ‫�أبطال �أوروبا‪� ،‬إال �أنه يُعد يف نظر ع�شاق‬ ‫ال��ن��ادي م��ن �أف�����ض��ل ال�لاع��ب�ين ال��ذي��ن مت‬ ‫ا�ستقطابهم‪ ،‬حيث كانت له �إ�ضافة فنية‬ ‫ك��ب�يرة انعك�ست على نتائج «الهنود‬ ‫احلمر»‪ .‬وكان اتلتيكو مدريد قد تعاقد‬ ‫مع فالكاو يف �صيف عام ‪ ،2011‬قادم ًا‬ ‫م��ن ن���ادي ب��ورت��و ال�برت��غ��ايل نظري‬

‫(اليويفا) ي�ضع (الرميونتادا) �أف�ضل مباراة يف ثمن نهائي �أبطال �أوروبا‬ ‫وكاالت – متابعة المشرق‬

‫اخ��ت��ا َر موقع االحت��اد الأوروب���ي لكرة القدم‬ ‫(ي��وي��ف��ا) موقعة «ال��رمي��ون��ت��ادا» التاريخية‬ ‫التي اقيمت بني ناديي بر�شلونة الإ�سباين و‬ ‫باري�س �سان جرمان الفرن�سي يف الدور الثمن‬ ‫النهائي من بطولة دوري �أبطال �أوروبا ملو�سم‬ ‫(‪ )2017-2016‬ك�أف�ضل م��ب��اراة يف تاريخ‬ ‫البطولة خ�لال ه��ذا ال���دور‪ .‬وكانت املواجهة‬ ‫قد �شهدت انتفا�ضة لفريق بر�شلونة يف �شوط‬ ‫امل���ب���اراة ال��ث��اين‪ ،‬مم��ا جعله يخطف بطاقة‬ ‫الت�أهل للدور الربع النهائي‪� ،‬إذ خا�ض لقاء‬ ‫الإياب وهو متخلف ذهاب ًا يف النتيجة ب�أربعة‬ ‫�أهداف نظيفة على الأرا�ضي الفرن�سية‪� ،‬إال �أن‬ ‫جنوم «البار�سا» ا�ستغلوا جيد ًا عاملي الأر�ض‬ ‫واجلمهور م��ن اج��ل تقدمي اق��وى عرو�ضهم‬ ‫الفنية‪ ،‬مما جعلهم ي�سجلون خم�سة �أهداف‬ ‫كاملة يف ال�����ش��وط ال��ث��اين‪ ،‬بعدما ك��ان��وا قد‬ ‫اكتفوا ب�إحراز هدف وحيد يف ال�شوط الأول‪،‬‬ ‫لتنهي املباراة املثرية بفوز الفريق الكتالوين‬ ‫على نظريه الباري�سي ب�ستة �أه���داف مقابل‬ ‫خم�سة �أهداف يف جمموع املباراتني‪ ،‬لي�صبح‬ ‫و�صف «العودة القوية» التي تخت�صر باللغة‬ ‫الإ�سبانية يف كلمة «رميونتادا»‪ ،‬حاف ًزا لأي‬ ‫فريق يخ�سر ل��ق��اءه ذه��اب�� ًا م��ن �أج��ل الت�سلح‬ ‫به و خو�ض الإي���اب بحظوظ واف��رة للت�أهل‬ ‫بعدما ظلت اخل�سارة برباعية نظيفة مرادفا‬ ‫للإق�صاء مهما كان هوية املناف�س‪ .‬وبالإ�ضافة‬ ‫�إىل موقعة «الرميونتادا»‪ ،‬فقد اختار االحتاد‬ ‫الأوروب���ي ‪ 9‬مباريات يف ذات ال��دور تعترب‬ ‫الأجمل والأروع بعدما انتهت نتائجها النهائية‬ ‫على غري املتوقع‪ ،‬جاءت �أبرز �أربع مواجهات‬

‫منها كالتايل‪:‬‬

‫املباراة الأوىل‬ ‫م��وق��ع��ة ب��اي��رن م��ي��ون��ي��خ الأمل�����اين و�أر�سنال‬ ‫الإنكليزي يف مو�سم (‪ )2013-2012‬والتي‬ ‫انتهت بالتعادل يف �إجمايل املواجهتني بثالثة‬ ‫�أهداف لكل فريق‪� ،‬إال �أن «البافاريني» ا�ستفادوا‬ ‫من ت�سجيلهم هدف ًا يف لندن‪ ،‬بعدما كانوا قد‬ ‫ف���ازوا يف ميونيخ بهدفني نظيفني‪ ،‬ليت�أهل‬ ‫ويوا�صل م�سريته التي انتهت بتتويجه باللقب‬

‫ال��ق��اري الأغ��ل��ى حمققا يف ذات ال��ع��ام �إجناز‬ ‫الثالثية بعدما تفوق يف النهائي الأملاين على‬ ‫مواطنه برو�سيا دورمتوند بهدفني لهدف‪.‬‬ ‫املباراة الثانية‬ ‫مواجهة الإي��اب التي جمعت بني �إن�تر ميالن‬ ‫الإيطايل وبايرن ميونيخ الأمل��اين يف مو�سم‬ ‫(‪ )2011-2010‬يف تكرار لنهائي عام ‪،2010‬‬ ‫والذي انتهى ل�صالح الطليان بهدفني نظيفني‪،‬‬ ‫ق��ب��ل �أن ي����ؤك���دوا ج��دارت��ه��م باللقب القاري‬

‫لأ�صحابها بخو�ض غمار امل�سابقة القارية الثانية التي‬ ‫تعرف بالدوري الأوروبي (اليوروبا ليغ)‪ ،‬حيث هناك‬ ‫ع��دة �أن��دي��ة ترتيبها يف �سلم الرتتيب مينحها فر�صة‬ ‫املناف�سة على ه��ذه ال��ت���أ���ش�يرات‪ ،‬وعلى ر�أ�سها �أندية‬ ‫برينلي و لي�سرت �سيتي و�إيفرتون‪ ،‬ولو �أن هذه الأندية‬ ‫ت��رك��ز ج��ه��وده��ا على �ضمان ال��ب��ق��اء املبكر يف دوري‬ ‫الأ�ضواء‪.‬‬ ‫مراكز البقاء‬ ‫كما ي�شهد ق��اع الرتتيب �صراعً ا �آخ��ر ال يقل ندية �أو‬ ‫�أهمية عن �صراع املقدمة والو�صافة‪ ،‬الهدف منه البقاء‬ ‫�ضمن م�صاف �أندية «الربميريليغ» وتفادي الهبوط �إىل‬ ‫دوري الدرجة الأوىل «الربميري�شيب»‪ ،‬خا�صة بعدما‬ ‫تكتلت عدة �أندية يف مراكز الفارق بني �أق�صاها و�أدناها‬ ‫ال يتجاوز اخلم�س نقاط‪ ،‬وهو فارق يجعل ‪� 10‬أندية‬ ‫معنية بالهبوط والبقاء‪ ،‬بداية بنادي بورمنوث الذي‬ ‫يقبع يف املركز العا�شر بر�صيد ‪ 28‬نقطة‪ ،‬ومع ذلك ف�إنه‬ ‫ال يبتعد �سوى بخم�س نقاط عن املنطقة احلمراء التي‬ ‫يتواجد فيها كل من ناديي �ساوثهامبتون و�سوانزي‬ ‫�سيتي بر�صيد ‪ 23‬نقطة لكل فريق ثم وي�ست بروميت�ش‬ ‫�أل��ب��ي��ون الأخ��ي�ر ب���ـ‪ 22‬ن��ق��ط��ة‪ .‬وي�����ض��ع ه���ذا الرتتيب‬ ‫والفوارق بني املراكز م�صري كل نا ٍد حتت �أقدام العبيه‬ ‫مع �أف�ضلية من نا ٍد لآخر بح�سب جدول املباريات املتبقي‬ ‫ً‬ ‫حظوظا ويقل�ص �أخرى‪ ،‬وعلى‬ ‫الذي من �ش�أنه �أن يعزز‬ ‫�سبيل املثال ف���إن ن��ادي وي�ست بروميت�ش �ألبيون‪ ،‬و‬ ‫رغم احتالله للمركز الأخري يف �سلم ترتيب الدوري‪،‬‬ ‫�إال �أن رزنامته متنحه �أقوى فر�صة يف اجلوالت ال�ست‬ ‫املقبلة‪� ،‬إذ تعفيه م��ن لقاء الأن��دي��ة الكبار با�ستثناء‬ ‫ت�شيل�سي املرتاجع‪.‬‬

‫يف العام امل���وايل‪ ،‬بعدما انتهت املواجهتان‬ ‫بالتعادل بثالثية لكل فريق ما منح الأف�ضلية‬ ‫لـ»النرياتزوري» بف�ضل ت�سجيله �أهداف ًا �أكرث‬ ‫خارج ملعبه‪.‬‬ ‫املباراة الثالثة‬ ‫مواجهة الإياب التي جمعت بورتو الربتغايل‬ ‫ومان�ش�سرت يونايتد الإنكليزي‪ ،‬يف مو�سم‬ ‫(‪ )2004-2003‬وال����ت����ي ���ش��ه��د تتويج‬ ‫الربتغاليني باللقب الأوروبي الأغلى والثاين‬

‫يف تاريخ النادي‪ ،‬وذلك يف‬ ‫املواجهة التي جمعتهما على‬ ‫م��ل��ع��ب «االول���دت���راف���ورد»‪،‬‬ ‫ح���ي���ث ظ����ل «ال�����ش��ي��اط�ين‬ ‫احل�����م�����ر» م���ت���ق���دم�ي�ن يف‬ ‫النتيجة ب��ه��دف�ين لهدف‪،‬‬ ‫كانت كافية ملنحهم بطاقة‬ ‫الرت�شح بحكم خ�سارتهم‬ ‫يف الربتغال بهدفني لهدف‪،‬‬ ‫غري ان مدربهم ‪ -‬يف ذلك الوقت‬ ‫ الربتغايل جوزيه مورينيو لدغهم يف‬‫اللحظات الأخرية بهدف �سجله الربتغايل‬ ‫كو�ستينيا‪� ،‬أدرك من خالله التعادل وقاد‬ ‫الفريق �إىل الت�أهل للدور ربع النهائي‪.‬‬ ‫املباراة الرابعة‬ ‫مواجهة ريال مدريد الإ�سباين وبايرن ميونيخ‬ ‫الأمل��اين يف مو�سم (‪ ،)2007-2006‬والتي‬ ‫�شهدت جت��رع «امل��دري��دي�ين» م��رارة الإق�صاء‬ ‫يف الدور الثمن النهائي بطريقة دراماتيكية‬ ‫ج��ع��ل��ت خ��روج��ه ي�صنف ك���أف�����ض��ل مباراة‬ ‫ت�أهل بف�ضلها «البافاريون»‪ .‬وبعدما انتهت‬ ‫مواجهة ال��ذه��اب على ملعب «ال�سانتياغو‬ ‫ب�يرن��اب��ي��و» ب��ف��وز م���دري���دي ق��وام��ه ثالثة‬ ‫�أه��داف مقابل هدف‪� ،‬إال ان هذا الهدف كان‬ ‫وزنه ثقي ًال بعدما �أم�ضاه الهولندي مارك فان‬ ‫بومل يف اللحظات الأخرية‪ ،‬ويف لقاء الإياب‬ ‫حقق «البافاري» الأهم ب�أ�سرع هدف يف تاريخ‬ ‫امل�سابقة حمل توقيع هولندي �آخر هو روي‬ ‫ماكاي قبل ان يعزز الفوز‪ ،‬الربازيلي لو�سيو‪،‬‬ ‫بهدف الت�أهل برغم �أن التعادل ك��ان عنوان‬ ‫املباراتني‪.‬‬

‫‪ 40‬مليون ي��ورو‪ ،‬ليحل بدي ًال للأرجنتيني �سريجيو‬ ‫اغ��وي��رو ال��ذي انتقل حينها �إىل �صفوف مان�ش�سرت‬ ‫�سيتي الإنكليزي‪ .‬واجلدير ذكره ب�أن فالكاو بقي مع‬ ‫ن��ادي العا�صمة مدريد ملدة عامني‪ ،‬جنح من خاللهما‬ ‫يف ت�سجيل ‪ 70‬هدف ًا‪ ،‬م�ساهم ًا يف تتويج الفريق بلقب‬ ‫الدوري الأوروبي وال�سوبر الأوروبي يف عام ‪2012‬‬ ‫وك�أ�س امللك يف عام ‪ 2013‬قبل �أن يحزم حقائبه‬ ‫ال���رح���ي���ل �إىل ن����ادي‬ ‫وي�����ق�����رر‬ ‫موناكو الفرن�سي‬ ‫مقابل ‪ 60‬مليون‬ ‫ي����������������������ورو‪ ،‬يف‬ ‫واح��دة من �أغلى‬ ‫ال���ت���ع���اق���دات يف‬ ‫�سوق االنتقاالت‪.‬‬


‫‪8‬‬ ‫وطني ال�صاالت يخ�سر من �إيران ويقابل لبنان يف دور ربع النهائي‬ ‫الأربعاء املوافق ‪ 7‬من �شباط ‪ 2018‬العدد ‪ 3970‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬

‫رياضة محلية‬

‫‪Wednesday ,7 Febuary. 2018 No. 3970 Year 15‬‬

‫عدي صبار‬

‫احتاد الكرة يكمل حت�ضرياته‬ ‫ملباراة ال�سعودية‬

‫المكتب اإلعالمي لالتحاد العراقي لكرة القدم‬

‫بغداد ‪ -‬المشرق‬

‫خ�س َر منتخبنا الوطني لكرة ال�صاالت امام‬ ‫نظريه االيراين بنتيجة ‪ ,5 - 3‬يف اجلولة‬ ‫الثالثة من مباريات املجموعة الثالثة يف �إطار‬ ‫بطولة نهائيات ك�أ�س ا�سيا التي تقام يف ال�صني‬ ‫تايبيه للفرتة من يوم ‪ 2‬ولغاية ‪.2018/2/13‬‬ ‫وبالرغم من خ�سارته قدم الفريق العراقي‬ ‫يف هذه املباراة‪ ،‬م�ستوى متميزا �أ�شاد به كل‬ ‫املتابعني‪ ،‬بعد �أن احرج املنتخب الإيراين طيلة‬ ‫فرتة �شوطي املباراة‪ ،‬واحرز اهداف العراق كل‬ ‫من الالعبني وليد خالد وفرا�س حممد (هدفني)‪.‬‬ ‫و�شهدت املباراة الثانية من نف�س املجموعة فوز‬ ‫ال�صني على ميامنار ‪ ،5 - 3‬يف حني ا�سفرت‬ ‫نتائج املجموعة الرابعة عن فوز لبنان على‬ ‫االردن ‪ 1 - 2‬وتايلند على قرغيز�ستان ‪,8 - 1‬‬ ‫وت�صدرت �إيران ترتيب املجموعة بر�صيد ‪9‬‬ ‫نقاط‪ ,‬وحل العراق باملركز الثاين بـ‪ 6‬نقاط‪،‬‬ ‫يف حني احتلت ال�صني الرتتيب الثالث بـ‪ 3‬نقاط‬ ‫وميامنار رابعا بر�صيد خال من النقاط‪ .‬واعتمد‬ ‫املدير الفني للمنتخب هيثم عبا�س بعيوي يف‬ ‫هذه املباراة على العنا�صر ال�شابة التي مل ت�شرتك‬ ‫يف املباراتني ال�سابقتني‪ ،‬اذ قدم ه�ؤالء م�ستوى‬ ‫فنيا وبدنيا عاليا‪ ،‬متكنوا من جمارات الالعبني‬ ‫الإيرانيني والتغلب عليهم يف اغلب دقائق‬ ‫املباراة‪ ،‬ولوال الفر�ص ال�ضائعة لكانت النتيجة‬ ‫النهائية للمباراة خمتلفة عما انتهت عليه‪ .‬هيثم‬ ‫عبا�س بعيوي حتدث يف امل�ؤمتر ال�صحفي الذي‬ ‫اعقب اللقاء قائال‪ :‬حتدثنا قبل املباراة ب�أن �إيران‬

‫�أك َد رئي�س االحتاد العراقي‬ ‫لكرة القدم عبد اخلالق‬ ‫م�سعود ان االحتاد ووزارة‬ ‫ال�شباب والريا�ضة و�ضعا‬ ‫منهاجا متكامال ملباراة‬ ‫املنتخب ال�سعودي التجريبية‬ ‫والتي �ستقام يف الب�صرة يف‬ ‫الثامن والع�شرين من ال�شهر‬ ‫اجلاري‪ .‬وقال م�سعود ان‬ ‫اجتماعا م�شرتكا جرى بني‬ ‫احتاد الكرة ووزارة ال�شباب‬ ‫والريا�ضة حت�ضريا ال�ست�ضافة‬ ‫املنتخب ال�سعودي‪ ،‬الفتا ان‬ ‫املباراة التجريبية مع االخ�ضر‬ ‫ال�سعودي �ست�شهد تكرميا‬ ‫لل�ضيوف مبنا�سبة ت�أهلهم اىل‬ ‫كا�س العامل املقبل يف رو�سيا‪.‬‬ ‫وبني ان اللجنة املنظمة ح�ضرت‬ ‫اي�ضا القامة كرنفال ريا�ضي‬ ‫للمنتخب ال�سعودي الذي مل‬ ‫يلعب يف املالعب العراقية منذ‬ ‫‪ 30‬عاما‪ ،‬لذلك ندعو جميع‬ ‫جماهرينا الريا�ضية اىل ان‬ ‫ت�شارك يف هذا املحفل الكبري‬ ‫الذي �ستحت�ضنه حمافظة‬ ‫الب�صرة‪ .‬وا�ضاف‪ :‬ان البطولة‬ ‫الرباعية �ستنطلق نهاية �شهر‬

‫فريق �صعب التغلب عليه‪ ،‬لكن كرة ال�صاالت‬ ‫ال تعرف امل�ستحيل وتعطي ملن يعطيها‪ ،‬قدمنا‬ ‫م�ستوى يليق بالفريق العراقي وعك�سنا �صورة‬ ‫م�شرقة عن كرة ال�صاالت العراقية‪ ،‬بعد �أن �ضمنا‬ ‫الت�أهل �إىل دور ربع النهائي قررنا ان تكون هذه‬ ‫املواجهة مبثابة الربوفة التح�ضريية للجولة‬ ‫القادمة‪ ،‬لعبنا مباراة كبرية �ضد �إيران وهي بطل‬

‫�آ�سيا والثالث على العامل‪ .‬ركزنا على دفاع املنطقة‬ ‫مع االعتماد على الهجمات املرتدة ال�سريعة‪ ،‬لكننا‬ ‫ارتكبنا بع�ض الأخطاء ونعمل على ت�صحيحها‬ ‫الحقا‪ ،‬وعن مواجهة لبنان يف دور ربع النهائي‬ ‫ذكر بعيوي‪ :‬الفريق اللبناين تطور كثريا بالفرتة‬ ‫االخرية‪ ،‬وان ت�صدره لفرق املجموعة الرابعة‬ ‫خري دليل على ان مباراتنا مع هذا املنتخب‬

‫رامياتنا يخفقن في التوصيب‬

‫العبات البي�شمركة ثالث ًا يف كاراتيه الألعاب العربية‬ ‫الشارقة ‪ -‬نبيل الزبيدي‬ ‫موفد االتحاد العراقي لإلعالم الرياضي‬

‫ا�ستطعنَ العبات البي�شمركة من احرز‬ ‫املركز الثالث يف فعاليات الكراتيه �ضمن‬ ‫مناف�سات دورة االلعاب العربية الندية‬ ‫ال�سيدات التي تقام يف ال�شارقة االماراتية‪،‬‬ ‫فيما مل يتمكن رامياتنا من حتقيق نتيجة‬ ‫ايجابية يف فعالية امل�سد�س الهوائي ‪10‬‬ ‫مرت‪ .‬وقال عالوي عبد الله مدرب نادي‬ ‫الرماية‪ :‬ان الالعبتني نور عامر وفاطمة‬ ‫عبا�س قدمتا ما عليهما يف املناف�سة ال‬ ‫�سيما بعد ت�أهل نور عامر اىل النهائيات‬ ‫يف �سباق امل�سد�س الهوائي ‪10‬م اال ان‬ ‫طموحاتنا ا�صطدمت بقوة امل�شاركني‬ ‫ومنهن بطالت القارتني اال�سيوية‬ ‫واالفريقية االمارات والبحرين واجلزائر‬ ‫والعديد من املنتخبات امل�شاركة مو�ضحا‬ ‫يف الوقت نف�سه ان فارق االمكانات‬ ‫واخلربة كان كبريا بني العباتنا وبقية‬ ‫الالعبات‪ .‬وا�ضاف‪ :‬ان الراميتني �سيكون‬ ‫لهما �ش�أن كبري يف امل�ستقبل و�سيحققان‬ ‫ارقاما مميزة و�سيناف�سان بقوة خالل‬ ‫خمتلف البطوالت اخلارجية يف االعوام‬ ‫القليلة املقبلة وهذه فر�صة لالطالع على‬ ‫م�ستوى قريناتهن من الالعبات وحمطة‬

‫لي�ست �سهلة‪ ،‬ولكننا �سنبذل ق�صار جهدنا من اجل‬ ‫انتزاع نتيجة املباراة وبلوغ دور ن�صف النهائي‬ ‫وهو �إذا ما حتقق يعترب اجنازا تاريخيا للعراق‬ ‫على م�ستوى املنتخب االول‪ .‬وجتري يوم غد‬ ‫اخلمي�س مناف�سات دور ربع النهائي‪ ،‬حيث يقابل‬ ‫منتخبنا الفريق اللبناين يف حني ايران تواجه‬ ‫تايلند‪.‬‬

‫القوة اجلوية يفتتح اجلولة الـ‪ 14‬بالفوز على الديوانية‬ ‫بغداد – ميثم الحسني‬

‫افتتح فريق القوة اجلوية مناف�سات‬ ‫َ‬ ‫اجلولة الرابعة ع�شرة من الدوري‬ ‫العراقي بفوز مهم على م�ضيفه الديوانية‬ ‫بهدف دون رد يف املباراة التي جرت‬ ‫م�ساء ام�س مبلعب عفك االوملبي‪� .‬سجل‬ ‫الهدف الوحيد يف املباراة الالعب حمادي‬ ‫احمد يف الدقيقة ‪ .41‬وقال مدرب كرة‬

‫اعداد جيدة يف وقت منا�سب‪ .‬وحل‬ ‫البي�شمركة ثالثا يف مناف�سات الكراتيه‬ ‫لفعاليات الكاتا اجلماعي فيما توجت‬ ‫اجلزائر باملركز االول وثانيا االمارات‪.‬‬ ‫وح�صلت العب البي�شمركة �سارة فائق‬ ‫على املركز الثالث يف مناف�سات الكراتيه‬ ‫�ضمن فعالية فردي الكوميتيه لوزن حتت‬ ‫‪ 50‬كغم فيما كان املركز االول من ن�صيب‬ ‫االماراتية حوراء حممد عبا�س وفازت‬

‫اذار املقبل‪ ،‬ومب�شاركة ‪4‬‬ ‫منتخبات‪ ،‬هي قطر والكويت‬ ‫و�سوريا‪ ،‬ف�ضال عن العراق‪،‬‬ ‫و�ستلعب البطولة يف ايام‬ ‫الفيفا دي‪ ،‬و�ستقام مناف�ساتها‬ ‫يف مدينتي كربالء والنجف يف‬ ‫حال اكمال ملعب االخري قبل‬ ‫بدء البطولة‪ ،‬وفيما لو تعذر ذلك‬ ‫ف�إن البطولة �ستنقل �إىل املدينة‬ ‫الريا�ضية يف الب�صرة‪ .‬وزاد‪:‬‬ ‫ان احتاد الكرة يبذل جهودا‬ ‫حثيثة يف جلب املنتخبات‬ ‫واالندية للعب يف العراق‪،‬‬ ‫وهو هدفنا االول‪ ،‬واليوم كانت‬ ‫يل ات�صاالت مكثفة مع رئي�س‬ ‫االحتادين اللبناين وال�سوري‬ ‫من اجل اقناعهم للعب يف‬ ‫املالعب العراقية �ضمن بطولة‬ ‫كا�س االحتاد اال�سيوي مع فريق‬ ‫الزوراء‪ ،‬خا�صة بعد ا�ستح�صال‬ ‫موافقة فريق املنامة البحريني‬ ‫ر�سميا للعب مع الزوراء يف‬ ‫كربالء �ضمن البطولة نف�سها‪.‬‬ ‫مبينا‪ :‬انه اجرى ات�صاال اليوم‬ ‫مع رئي�س االحتاد اال�سيوي‪،‬‬ ‫ال�شيخ �سلمان بن ابراهيم‪ ،‬من‬ ‫اجل خماطبة االندية املعنية‬ ‫بعدم ممانعة االحتاد القاري‬ ‫باللعب يف املالعب العراقية‪.‬‬

‫القوة اجلوية را�ضي �شني�شل ان االهم‬ ‫حتقق يف املباراة وك�سب ثالث نقاط‬ ‫من فريق الديوانية ويف ملعبه امر يف‬ ‫غاية االهمية بغ�ض النظر عن االمور‬ ‫االخرى‪ .‬واو�ضح ان فريق القوة اجلوية‬ ‫خا�ض من قبل خم�س مباريات يف مالعب‬ ‫املحافظات وهذه ال�ساد�سة وهو عدد كبري‬ ‫جدا ما عر�ض الفريق لالرهاق وان جدول‬ ‫امل�سابقة ظامل بالن�سبة لفريق القوة‬

‫اجلوية مع ذلك عدنا بالنقاط الثالث‪.‬‬ ‫وا�شار اىل ان فريقه كان قريبا من ح�سم‬ ‫املباراة يف منت�صف ال�شوط االول وبداية‬ ‫الثاين‪ ،‬اال ان اهدارنا عددا من الفر�ص‪،‬‬ ‫كما ان بقاء النتيجة بفارق هدف يحفز‬ ‫الفريق االخر بال�ضغط ال �سيما وان‬ ‫فريقنا تراجع م�ستواه‪ ،‬اال اننا �سعينا‬ ‫للحفاظ على الهدف وجنحنا باملهمة وهذا‬ ‫هو االهم كون الفريق ح�صد ثالث نقاط‪.‬‬

‫باملركز الثاين االردنية ا�سيل خطاب‪.‬‬ ‫ي�شار ان الن�سخة الرابعة للدورة ت�ضم‬ ‫فعاليات كرة ال�سلة وكرة الطائرة يف‬ ‫االلعاب اجلماعية وكرة الطاولة واملبارزة‬ ‫والقو�س وال�سهم والرماية والعاب‬ ‫القوى والفرو�سية ف�ضال عن الكراتيه‬ ‫التي ت�ضاف على جدول املناف�سات للمرة‬ ‫االوىل �ضمن االلعاب الفردية للدورة‬ ‫احلالية‪.‬‬

‫�أحمد ناظم‪ :‬الأنيق �سيعود للمناف�سة وثقتنا كبرية باملدرب اجلديد ع�صام حمد‬ ‫حوار ‪ :‬عبد الكريم ناصر‬

‫أعرب العب نادي الطلبة‪ ،‬احمد ناظم‪ ،‬عن تفا�ؤله‬ ‫� َ‬ ‫بعودة الفريق االنيق اىل ار�ضاء جماهريه بعد‬ ‫النتائج اجليدة التي قدمها برغم خ�ساراته‬ ‫التي من ال�صعب التفكري بكيفية ح�صولها من‬ ‫الكهرباء والديوانية‪ .‬م�ؤكدا قدرة االنيق على‬ ‫حتقيق نتائج متميزة عرب الكادر التدريبي‬ ‫اجلديد بقيادة الكفء ع�صام حمد وم�ساعديه‪.‬‬ ‫تفا�ؤل كبري‬

‫�أكد العب نادي اجلوية ال�سابق‪ ،‬احمد ناظم‪ ،‬ثقته‬ ‫بالكادر التدريبي الطالبي اجلديد‪ .‬م�ضيفا‪ :‬لقد‬ ‫حققت التميز يف مركزي اجلديد مدافع ي�سار‬ ‫برغم نزعتي الهجومية التي حققت يل ال�شهرة‬ ‫التي طاملا حتدث عنها اجلميع‪ ،‬وخا�صة هدف‬ ‫الفوز الذي حققته للأنيق على ح�ساب فريقي‬ ‫القدمي اجلوية‪ ،‬وقد توقفت من خاللها عن‬ ‫االحتفال احرتاما للعريق الذي �أع�شقه‪.‬‬ ‫�أيـام جميلة‬

‫ونوه احمد ناظم اىل انه لعب ملنتخب النا�شئني‬ ‫وحقق معه اروع االجنازات‪ ،‬وما زال بعمر‬ ‫�صغري‪ ،‬وهو من مواليد ‪ ،1996‬وامل�ستقبل‬ ‫امامه كبري‪ ،‬ومت ا�ستدعا�ؤه للمنتخب االوملبي‬ ‫ايام املدرب يحيى علوان‪ ،‬ا�ضافة اىل تقدميه‬ ‫م�ستوى متميزا مع الفريق الطالبي يف املو�سم‬ ‫ال�سابق‪ .‬واعرب الالعب احمد ناظم عن ثقته‬ ‫العالية بالعبي املنتخب الوطني‪ ،‬م�ؤكدا‪ :‬ان‬

‫منتخبنا قادر على حتقيق نتائج طيبة والفوز‬ ‫على الفريق ال�سعودي يف مباراة ملعب الب�صرة‪،‬‬ ‫ومن امل�ؤكد ان الفرق العراقية تهوى ال�صعاب‪،‬‬ ‫وامل�شاركات ال�سابقة تبني ان الفريق العراقي‬ ‫يح�ضر بقوة برغم املواجهات ال�صعبة‪ ،‬وال‬ ‫اخفيك �سرا ان املنتخبات امل�شاركة يف بطولة‬ ‫ا�سيا التي �سي�شارك فيها منتخبنا الوطني‬ ‫متطورة كثريا‪ .‬وا�ضاف‪ :‬ان املنتخب االوملبي‬ ‫عانى من �ضعف االعداد ومل تكتمل �صفوفه �إال‬ ‫من خالل املباريات‪ ،‬وقد اهمل عبد الغني �شهد‬ ‫جمموعة من الالعبني كانوا متمكنني‪ ،‬لكن‬ ‫وح�سب اعتقادي هو امل�س�ؤول عن قراره هذا‪.‬‬ ‫حبي لل�صقور كبري‬

‫وا�ضاف جميبا عن هدفه يف مرمى فريقه‬ ‫ال�سابق ال�صقور‪ ،‬قائال‪ :‬برغم حبي للجوية‬ ‫وجمهورها الذي �آزرين كثريا‪ ،‬لكنني العب‬ ‫حمرتف‪ ،‬والعب لنادي الطلبة‪ ،‬والبد من تقدمي‬ ‫العر�ض الذي ي�ساهم يف ابقائي مع النادي‪،‬‬ ‫مع اين مل احتفل بهديف لكني فرحت لت�سجيله‬ ‫ورد الدين لالنيق الذي و�ضع ثقته بي مبركز‬ ‫جديد برغم اين العب �شبه ي�سار‪ ،‬فالالعب ملك‬ ‫النادي واملدرب الذي يوظفه يف املكان الذي‬ ‫يراه منا�سبا له او حاجة الفريق له يف املكان‬ ‫املختار‪ .‬وقال ناظم‪ :‬ان منتخب النا�شئني‪،‬‬ ‫الذي كان يدربه موفق ح�سني‪ ،‬ح�صلت فيه‬ ‫على فر�صتي كاملة‪ ،‬معه قدمت م�ستويات طيبة‬

‫قادتني لالوملبي‪ ،‬فقد كان عمري ‪� 17‬سنة فقط‪ ،‬لعبنا يف الت�صفيات ال�شبابية يف دهوك وحققنا‬ ‫وا�ستدعيت مع العديد من مدربي املنتخبات ال�صعود اىل نهائيات ا�سيا‪ ،‬واعتقد ان اجمل‬ ‫الوطنية‪ ،‬لكني اح�س�ست ان اف�ضل ما قدمته كان �شيء ا�ستدعائي للمنتخب االوملبي‪.‬‬ ‫الطالب �أنيق كعادته‬ ‫مع منتخب النا�شئني الذي مثلته اف�ضل متثيل‪.‬‬ ‫وعن متثيله للأنيق‪ ،‬قال ناظم‪ :‬لدى املدرب‬ ‫اجلوية بيتي الأول‬ ‫وا�ستطرد ناظم‪ :‬اجلوية بيتي االول‪ ،‬وقد الكبري ع�صام حمد �أفكار كبرية �سترتجم يف‬ ‫متت دعوتي للتعاقد مع اجلوية وانا بعمر لقاءاتنا مع الفرق‪ ،‬فقد حقق حمد جناحا‬ ‫�صغري‪ ،‬وفرحت كثريا للدعوة‪ ،‬ملبيا النداء‪ ،‬كبريا يف املو�سم ال�سابق مع الزوراء‪ ،‬ورمبا‬ ‫ومثلت النادي خري متثيل‪ ،‬وا�ستدعيت من �سيكون اعمق واروع‪ ،‬فلدى هذا املدرب‬ ‫خالل العرو�ض اجلميلة التي قدمتها معه اىل والالعبون والهيئة االدارية طموحات كبرية‬ ‫املنتخب االوملبي‪ .‬م�ؤكدا‪ :‬ان اجلوية اول تتعلق باحل�صول على درع الدوري الذي ابتعد‬ ‫من �ساهم يف �صناعة احمد ناظم يف الدوري‪ ،‬ل�سنوات عن خزائن االنيق‪ .‬م�ؤكدا‪ :‬ان كل‬ ‫ا�ضافة اىل املجهود الكبري الذي بذله الوالد‪ ،‬املدربني الذين عمل معهم ا�ستفاد منهم‪ ،‬مبتدئا‬ ‫فقد دعمني كثريا و�ساندين ب�أ�صعب الظروف‪ ،‬بالأب موفق ح�سني‪ ،‬الذي كان �أبا لنا‪ ،‬ا�ضافة اىل‬ ‫ا�ضافة اىل املدرب الكبري موفق ح�سني‪ .‬مبينا‪ :‬م�سريتي مع اجلوية وبدايتها مع الكبري ناظم‬ ‫اما عن بدايتي فكانت ك�أغلب العبي العراق مع �شاكر ثم املدرب القدير عبا�س عطية‪ ،‬ناهيك عن‬ ‫الفرق ال�شعبية‪ ،‬حيث لعبت الكرة اول مرة مع الفكر الكبري الذي ميتلكه ايوب اودي�شو‪ ،‬مدرب‬ ‫الفرق ال�شعبية يف منطقة �سكناي التي قدمتني الطلبة ال�سابق‪ ،‬والروماين كذلك ا�ستفدت منه‪،‬‬ ‫واملدرب احلايل للطلبة ع�صام حمد‪ ،‬وال ان�سى‬ ‫بقوة العبا متميزا‪.‬‬ ‫املدرب يحيى علوان الذي اعطاين الفر�صة‬ ‫مواقف جميلة ال تن�سى‬ ‫ووعد الالعب احمد ناظم بتقدمي االف�ضل لتمثيل املنتخب االوملبي �صغريا‪.‬‬ ‫با�سم عبا�س‪ ..‬مثله الأعلى‬ ‫لتحقيق الر�ضا من قبل املالكات التدريبية التي‬ ‫تقود املنتخبات‪ ،‬م�ؤكدا اعجابه بهدفه مبرمى واختتم ناظم‪ :‬ان الالعب با�سم عبا�س مثله‬ ‫ال�صقور‪ ،‬فكان جميال‪ ،‬ا�ضافة اىل الت�أهل االعلى‪ ،‬وعامليا يحب العب بر�شلونة جوردي‬ ‫لنهائيات ك�أ�س العامل مع منتخب النا�شئني فكان البا‪ ،‬وفريقه املف�ضل بر�شلونة‪ ،‬ويع�شق مي�سي‬ ‫اروع �شيء مر على حياتي مع الكرة‪ ،‬وكذلك الالعب املعجزة‪.‬‬


‫| ذاكرة عراقية | ‪7‬‬

‫الأربعاء املوافق ‪ 7‬من �شباط ‪ 2018‬العدد ‪ 3970‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬ ‫‪Wednesday, 7 February. 2018 No. 3970 Year 15‬‬

‫مدارات حرة‬

‫ثورات وانقالبات عراقية‬

‫ثورة ‪ 14‬متوز ‪ 1958‬و(انقالب ‪ 14‬رم�ضان كرمي)‪ ..‬بعد ‪ً 55‬‬ ‫عاما‬ ‫زهير عبد الرزاق عبد‬

‫الزعيم عبد الكرمي‬ ‫ممد ًا بعد �إعدامه‬

‫الأمري عبد الإله‬ ‫معلق ًا بعد قتله‬

‫كرد�ستان والدميقراطية للعراق)‪.‬‬ ‫وادت ت��ل��ك االح�����داث مبجملها اىل‬ ‫خ��ل��ق اع������داء ج����دد ل��ل��ن��ظ��ام القائم‬ ‫ا���ض��اف��ة ل�ل�اع���داء ال��ت��ق��ل��ي��دي�ين‪ .‬ويف‬ ‫جم��ال ال��ع�لاق��ات اخل��ارج��ي��ة للعراق‬ ‫فقد ح�صل ان وقعت �إم��ارة الكويت‬ ‫اتفاق ًا مع بريطانيا النهاء احلماية‬ ‫يف (‪ 19‬ح��زي��ران ‪ )1961‬ف�أعل ـ ــن‬ ‫اللواء الركن عبد الكرمي يف م�ؤمتر‬ ‫�صحفي يوم ‪ 25‬حزيران ‪ 1961‬ان‬ ‫ال��ع��راق يعترب الكويت ق�ضا ًء تابع ًا‬ ‫اىل حمافظة الب�صرة وعلى اثر ذلك‬ ‫الت�صريح عادت القوات الربيطانية‬ ‫اىل ام��ارة الكويت حلمايتها ح�سب‬ ‫اتفاقية ال��دف��اع امل�����ش�ترك‪ .‬واعقبها‬ ‫ان�سحاب العراق من ع�ضوية جامعة‬ ‫الدول العربية كرد فعل على اعرتافها‬ ‫ب��دول��ة الكويت مم��ا ادى اىل زيادة‬ ‫عزلة العراق عربي ًا ودولي ًا‪ .‬لقد ح�صل‬ ‫ان��ق�لاب ع�����س��ك��ري يف ���س��وري��ه يوم‬ ‫‪ 28‬ايلول ‪ 1961‬وق��رر االنقالبيون‬ ‫انف�صال �سوريا عن م�صر (اجلمهورية‬ ‫ال��ع��رب��ي��ة امل���ت���ح���دة)‪ .‬ف�����س��ارع (ل ر‬ ‫ع��ب��د ال��ك��رمي ق��ا���س��م) اىل االع�ت�راف‬ ‫باحلكومة ال�سورية اجلديدة و�سعى‬ ‫اىل دعمها وم�ساندتها مم��ا زاد يف‬ ‫ع��زل��ة ال��ع��راق ع��ن حميطه العربي‪.‬‬ ‫وع��ل��ى ال�صعيد ال��داخ��ل��ي وكنتيجة‬ ‫حتمية لالحتقان ال�سيا�سي فقد ح�صل‬

‫‪� 14‬شخ�صية من تاريخ العراق‬ ‫في�صل الأول ‪ -‬نوري ال�سعيد ‪ -‬الكيالين ‪ -‬حم�سن الرفيعي ‪ -‬ناجي‬ ‫طالب ‪� -‬صبحي عبد احلميد ‪ -‬عبد الكرمي اجلدة و�آخرون‪.‬‬

‫يطلب من مكتبة دار املجلة والكتبي �أحمد العبادي يف �شارع‬ ‫املتنبي ومكتبة خالد يف حي اجلامعة‪.‬‬ ‫‪� 80‬صفحة مع ال�صور‬

‫كاتب عراقي‬

‫العلوي وعالوي‪ ..‬من جديد‬

‫الحلقة الثانية‬

‫��ت ج��ب��ه��ة االحت����اد الوطني‬ ‫�إن ت��ف��ت ْ‬ ‫وتناحر االحزاب ال�سيا�سية وت�صدع‬ ‫ال���ع�ل�اق���ات ب��ي�ن اط����ي����اف ال�شعب‬ ‫العراقي ا�ضافة اىل ممار�سة احلزب‬ ‫امل�سيطر على ال�شارع حينذاك القمع‬ ‫واال�ضطهاد �ضد املخالفني له بالر�أي‬ ‫وامل���وق���ف ط��ي��ل��ة ال�����س��ن��ت�ين االوىل‬ ‫م��ن عمر جمهورية مت��وز م��ن خالل‬ ‫املنظمة �شبه الع�سكرية (املقاومة‬ ‫ال�شعبية) وجلان الدفاع عن �سالمة‬ ‫اجل��م��ه��وري��ة امل��ت��غ��ل��غ��ل��ة يف دوائ���ر‬ ‫الدولة املختلفة ا�ضافة اىل املنظمات‬ ‫االخرى (علم ًا لقد فعل الطرف االخر‬ ‫مثل ما فعل ذلك الطرف واكرث عندما‬ ‫ت�سلم زمام االمور حيث اباد ا�صحاب‬ ‫ال���ر�أي االخ��ر وب���دون ا�ستثناء كرد‬ ‫فعل عنيف على ما ح�صل �سابق ًا دون‬ ‫االخ���ذ مب��ب��د�أ الت�سامح وامل�صاحلة‬ ‫وال��ت��ع��اون ل��ب��ن��اء ال��ب��ل��د وتطويره‬ ‫فا�ستمر حمام ال��دم)‪ .‬وبالعودة اىل‬ ‫الظروف التي �سادت بعد ف�شل عملية‬ ‫اغتيال الزعيم حيث ا�ضرب �سائقو‬ ‫�سيارات االجرة يف (‪ 27‬اذار ‪)1960‬‬ ‫اث��ر ق��رار احلكومة برفع �سعر مادة‬ ‫البنزين حيث ا�صطدمت االجهزة‬ ‫االمنية بامل�ضربني وقتل ما يقارب‬ ‫ع�����ش��رة ا���ش��خ��ا���ص واك��ث�ر م��ن مائة‬ ‫جريح وع�شرات املعتقلني‪ .‬واعقبها‬ ‫ا�ضراب عمال �شركة الدخان العراقية‬ ‫يف حملة العمار‪ /‬العبخانة اواخر‬ ‫ع���ام ‪ 1960‬وك���ان ال�سبب املبا�شر‬ ‫هو ت�سريح (‪ 83‬عامال) بدون �سبب‬ ‫وحتميل العمال الباقني خ�سارة تقدر‬ ‫(‪ )%25‬م��ن اج��وره��م وقتل ع��دد من‬ ‫العمال واعتقل العديد منهم وقمعت‬ ‫املظاهرات امل�ساندة للعمال امل�ضربني‬ ‫يف �شارع الر�شيد من قبل االجهزة‬ ‫االمنية واالن�ضباط الع�سـ ـ ــكري‪.‬‬ ‫وعلى �صعيد اخ��ر فقد تفجر القتال‬ ‫�شمايل العراق بني احلركة الكردية‬ ‫وق���وات اجلي�ش ال��ع��راق��ي يف �شهر‬ ‫�أي��ل��ول ‪ .1961‬وا�س ـ ـ ـ ـ ــتمر نزيف‬ ‫ال��دم وه��در االم���وال وتدمري القرى‬ ‫وتهجري �سكانها‪ .‬فا�ضطرب الو�ضع‬ ‫ال�����س��ي��ا���س��ي واالق��ت�����ص��ادي امل�ت�ردي‬ ‫ً‬ ‫ا����ص�ل�ا وب���ال���وق���ت ن��ف�����س��ه مار�ست‬ ‫االج���ه���زة االم��ن��ي��ة اج�������راءات قمع‬ ‫واعت ـ ـ ــقال م���ؤي��دي ح��زب البارتي‬ ‫وجماهري احل��زب ال�شيوعي ب�سبب‬ ‫املظاه ـ ــرات املنظمة التي اندلعت‬ ‫يف ال��ع��ا���ص��م��ة وب��ع�����ض املحافظات‬ ‫وال��ت��ي رف��ع��ت �ش ـ ـ ــعار (ال�سلم يف‬

‫شامل عبد القادر‬

‫���ش��ج��ار ب�ين ب��ع�����ض ط��ل��ب��ة الثانوية‬ ‫ال�شرقية فتدخلت على اثره مفرزة من‬ ‫االن�ضباط الع�سكري حل�سم اخلالف‬ ‫ل�صالح طرف معني مما �صعد املوقف‬ ‫وعقد ُه ف�أعلن طلبة ال�شرقية اال�ضراب‬ ‫عن موا�صلة الدرا�سة‪ .‬اندلع ا�ضراب‬ ‫الطلبة يف (‪ 27‬ت‪ )1962 1‬و�شمل‬ ‫انحاء العراق بدعوى انتهاك حرمة‬ ‫امل�ؤ�س�سات التعليمية‪ .‬مما ال �شك فيه‬ ‫ان معظم العراقيني يتفقون يف الر�أي‬ ‫ع��ل��ى ان ال��زع��ي��م ع��ب��د ال��ك��رمي قا�سم‬ ‫رجل (نزيه‪ ,‬عفيف‪� ,‬شجاع‪ ,‬تقدمي‪,‬‬ ‫خم��ل�����ص ل��ل��ع��راق) ول���دي���ه م�شروع‬ ‫وطني �إال ان و�سائل حتقيقه الهدافه‬ ‫غري موفقة‪ .‬وان جتربته يف احلياة‬ ‫اقت�صرت على ال�ش�أن الع�سكري ولكن‬ ‫ال ميتلك اخلربة الكافية لإدارة البلد‬ ‫بفكر �سيا�سي م�ؤهل‪ .‬لقد و�ضع نف�سه‬ ‫ف���وق اخل�لاف��ات ال��ع��ق��ائ��دي��ة وح���اول‬ ‫ان يحر�ض فئة على اخ��رى وراهن‬ ‫على ا�ستنزاف قوى الطرفني مل يكن‬ ‫الزعيم رجل دول��ة ناجحا (وينطبق‬ ‫ذل��ك على ك��ل م��ن ج��اء بعده وحتمل‬ ‫م�س�ؤولية ادارة البلد)‪ .‬مما ال ُين�سى‬ ‫وال ُينكر لقد ح�صلت منجزات كبرية‬ ‫وع��دي��دة خ�لال ف�ترة حكمه ا�سهمت‬ ‫يف حت��ري��ر ال��ب��ل��د وت��ق��دم��ه‪ .‬اال ان‬ ‫ال�سيا�سات الداخلية واخلارجية غري‬ ‫املدرو�سة واملبنية على ردود افعال‬

‫مزاجية وفردية اتبعها الزعيم خالل‬ ‫ادارت����ه ل�����ش���ؤون احل��ك��م يف العراق‬ ‫ادت اىل تخلي اجلميع عنه مما �سرع‬ ‫و�سهل �سقوط نظامه‪ .‬لقد تو�صلت‬ ‫القيادة القطرية ومكتبها الع�سكري‬ ‫�إ�ضافة اىل اجلناح الع�سكري للقوى‬ ‫القومية بداية ع��ام ‪ 1962‬اىل قرار‬ ‫م�صريي خطري ب�أنه ال بد من القيام‬ ‫بعمل ع�سكري م��وح��د �ضد النظام‬ ‫القائم‪ُ ,‬‬ ‫ف�شكلت حينها جلنة م�شرتكة‬ ‫ت�ضم ع�شرة �ضباط (يحملون رتب‬ ‫مقدم وعقيد بع�ضهم متقاعد) وبعد‬ ‫ع���دة ل���ق���اءات اخ��ت��ل��ف��وا فيما بينهم‬ ‫ع��ل��ى بع�ض التفا�صيل فانق�سموا‬ ‫اىل جلنتني تبنت كل واح��دة منهما‬ ‫ال�سعي للقيام بانقالب ع�سكري‪ .‬وقد‬ ‫جرى اتفاق مبدئي بينهما على ت�أييد‬ ‫ودعم بع�ضهما لالخر عند جناحه يف‬ ‫م�سعاه (وهذا ما ح�صل فع ًال)‪ .‬توخى‬ ‫االنقالبيون يف خطتهم حتقيق عامل‬ ‫املباغتة (املفاجئة) وجنحوا باختيار‬ ‫التوقيت واليوم وال�سالح املنا�سب‪,‬‬ ‫اذ نفذوا حركتهم بال�ساعة التا�سعة من‬ ‫�صباح يوم اجلمعة (‪� 8‬شباط ‪)1963‬‬ ‫والذي �صادف يوم (‪ 14‬رم�ضان) حيث‬ ‫ي��ك��ون اغ��ل��ب الع�سكريني واملدنيني‬ ‫ن��ائ��م�ين يف ب��ي��وت��ه��م وب��ح��ال��ة راح��ة‬ ‫وا���س�ترخ��اء وم��ن امل�ستبعد التوقع‬ ‫بقيام اية حركة انقالبية‪ .‬لقد اعتمدت‬ ‫خطة االنقالبيني على تعاون الطائرة‬ ‫وال��دب��اب��ة وجل���ان االن����ذار احلزبية‬ ‫(ن��واة ت�شكيل احلر�س القومي) يف‬ ‫تنفيذ احل��رك��ة‪ .‬اذ جن��ح��ت القيادة‬ ‫القطرية با�ستثمار جهود التنظيمات‬ ‫احل��زب��ي��ة ل��ف��رع ب��غ��داد بت�شكيل تلك‬ ‫ال��ل��ج��ان للتعوي�ض ع��ن النق�ص يف‬ ‫عنا�صر امل�شاة ال�ضرورية يف العملية‬ ‫والتي �سيطرت على بع�ض ال�شوارع‬ ‫الرئي�سة وال�ساحات العامة واجل�سور‬ ‫املهمة منذ ال�ساعة اخلام�سة من فجر‬ ‫ي����وم اجل��م��ع��ة (‪��� 8‬ش��ب��اط) ا�ضافة‬ ‫اىل ت���أم�ين تنقل وجت��ه��ي��ز املالب�س‬ ‫الع�سكرية واال���س��ل��ح��ة ال�شخ�صية‬

‫ل��ل�����ض��ب��اط امل�����ش��ارك�ين ب��احل��رك��ة (ال‬ ‫ي��ت��ج��اوز ع���دده���م �أرب���ع�ي�ن �ضابطا‬ ‫معظمهم من �صغار الرتب والبع�ض‬ ‫متقاعدين م��ن رت���ب اع��ل��ى)‪ ,‬ت�سلل‬ ‫ال�ضباط امل�����ش�ترك��ون ب��احل��رك��ة اىل‬ ‫ثكنة كتيبة الدبابات الرابعة (خم�س‬ ‫وث�ل�اث���ون دب���اب���ة ت���ي ‪ 54‬رو�سية‬ ‫ال�صنع) يف مع�سكر ابي غريب �آمرها‬ ‫(املقدم الركن خالد مكي الها�شمي)‬ ‫ولقد بذل امل�شاركون باحلركة جهودا‬ ‫م�ضنية بـ�إكمال نواق�ص الدبابات‬ ‫الفارغة م��ن امل��اء وال��وق��ود والعتاد‬ ‫وتنظيف مدافعها (ع��ي��ار ‪100‬ملم)‬ ‫من مادة ال�شحم‪ .‬حلقت فوق اجواء‬ ‫م��ع�����س��ك��ر اب���ي غ��ري��ب ق��ب��ل ال�ساعة‬ ‫التا�سعة �صباح يوم اجلمعة ‪� 8‬شباط‬ ‫طائرتان نوع (هوكر هنرت بريطانية‬ ‫ال�صنع) وط��ائ��رة (ميك ‪ 17‬رو�سية‬ ‫ال�صنع) ق��ادم��ة م��ن ق��اع��دة احلبانية‬ ‫اجلوية وه��ي اال���ش��ارة املتفق عليها‬ ‫للمبا�شرة ب��احل��رك��ة‪ .‬ا���ص��در العقيد‬ ‫املتقاعد احمد ح�سن البكر الذي كان‬ ‫موجود ًا يف ثكنة (ك دب ‪ )4‬حينذاك‬ ‫اوامره بحركة الدبابات التي اكملت‬ ‫نواق�صها ب��االن��ط�لاق نحو اهدافها‬ ‫املحددة مع تبليغ امل�شاركني باحلركة‬ ‫بكلمة ال�سر واملرور (رم�ضان مبارك)‬ ‫لت�أمني عدم اعرتا�ضهم او ا�صطدامهم‬ ‫م��ع جل��ان االن����ذار احل��زب��ي��ة (حر�س‬ ‫قومي)‪ .‬و�صل رعيل (ثالث دبابات)‬ ‫اىل حمطة مر�سالت ابي غريب �صحبة‬ ‫بع�ض اع�ضاء القيادة القطرية واذيع‬ ‫البيان االول من قبل امني �سر القيادة‬ ‫(ح��ازم ج��واد) بعد ال�ساعة التا�سعة‬ ‫م��ن �صباح ي��وم ‪��� 8‬ش��ب��اط‪ .‬انطلقت‬ ‫بقية الدبابات ال�صاحلة للعمل ب�شكل‬ ‫ارت�����ال م��ن��ف��ردة ال ت��زي��د ع���ن رعيل‬ ‫دب��اب��ات ف�سيطرت اح��د االرت���ال على‬ ‫حمطة االذاعة والتلفزيون يف منطقة‬ ‫ال�صاحلية رافقتها عنا�صر قيادية‬ ‫ع�سكرية ومدنية والتي ا�صبحت فيما‬ ‫بعد م��ق��ر ًا للمجل�س الوطني لقيادة‬ ‫الثورة‪.‬‬

‫من ذاكرة الفن العراقي‬

‫الفـنان حمـ�سن اجلـيـالوي‬ ‫حم�سن اجليالوي‪ ،‬فنانٌ بابلي تخرج من معهد‬ ‫الفنون اجلميلة‪ /‬فرع ال�سينما حيث كان يعمل‬ ‫م�����س���ؤوال ل�شعبة امل�سرح يف مديرية الن�شاط‬ ‫املدر�سي‪ /‬تربية بابل‪� .‬أدى العديد من االدوار‬ ‫امل�سرحية يف مدينة احللة التي اث��ر نف�سه اال‬ ‫ان يخرج من رحمها اىل النجومية حيث امتاز‬ ‫فن اجليالوي باالبداع على خ�شبة امل�سرح منذ‬ ‫بدايته‪ ..‬اجرينا حوارا �سريعا مع اجليالوي‪:‬‬ ‫* ما �أبرز االعمال التي �شاركت بها؟‬ ‫ ���ش��ارك��ت يف ال��ع��دي��د م��ن االع��م��ال امل�سرحية‬‫وم�سل�سالت وافالم �سينمائية منها م�سل�سل (بيت‬ ‫الطني) ب�أجزائه االربعة وفيلم (جنم البقال)‪.‬‬ ‫* ماذا ميثل لك الفن؟‬ ‫ ال��ف��ن ه��و ر���س��ال��ة وع��ل��ى ال��ف��ن��ان ���س��واء على‬‫امل�ستوى التلفزيوين او امل�سرحي او الت�شكيلي‬ ‫او امل��و���س��ي��ق��ي ان يح�سن ا���س��ت��خ��دام مواهبه‬ ‫يف اي�صال الر�سالة للجمهور من ط��رح معاناة‬ ‫وم�شاكل حيث من خالله ت�ستطيع تغيري الواقع‪.‬‬ ‫* هل �شاركت باعمال خارج البلد؟‬ ‫ نعم �شاركت يف م�سل�سل (ب�ستان �شهر رم�ضان)‬‫حيث مت ت�صويره و�إنتاجه واخراجه يف ايران‬ ‫مب�شاركه ممثلني ايرانيني وعرب باال�ضافه اىل‬ ‫فنانني عراقيني‪.‬‬ ‫* كيف ترى واقع الفن العراقي؟‬ ‫ ال يرتقي �إىل م�ستوى الطموح بل يحتاج لدعم‬‫وت�شجيع‪.‬‬ ‫* ما �آخر �أعمالك؟‬

‫ امل�شاركة يف فيلم (ال��ط��ري��ق اىل ب��غ��داد) من‬‫انتاج قناة كربالء الف�ضائية ل�صالح مهرجان‬ ‫النهج ال�سينمائي الدويل الثالث‪.‬‬ ‫* هل ح�صلت على جوائز؟‬ ‫ ح�صلت على عدة جوائز و�شهادات تقديرية من‬‫خالل م�شاركتي مبهرجانات داخل البلد‪.‬‬ ‫بابل‪ /‬ليث الظاهر‬

‫قبل ‪� 48‬ساعة ُ‬ ‫كنت على ات�صال هاتفي مع الكاتب العراقي الكبري ح�سن‬ ‫العلوي‪ ،‬وحتدثنا كالعادة عن �ش�ؤون العراق‪ ،‬ومو�سم االنتخابات‪،‬‬ ‫ومن خالل احلوار امل�شرتك‪ ،‬طرحت عليه �س�ؤا ًال‪ ،‬بعد قليل من الت�أمل‪،‬‬ ‫ُ‬ ‫وقلت له �أن ال يزعل مني‪ ،‬و�أمت��ن��ى �أن يجيب على ال�����س���ؤال‪ ،‬لي�س‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫باعتباره �س�ؤاال �صادرا عني‪ ،‬بل هو �س�ؤال ال�شارع العراقي‪ ،‬وهو‪:‬‬ ‫ما هذا التقلب ال�سيا�سي يا ح�سن من العراقية �إىل البي�ضاء �إىل ال�سيد‬ ‫مقتدى ال�صدر و�أخري ًا العودة �إىل �إياد عالوي؟!‬ ‫قال العلوي‪ :‬هذا لي�س تقلب ًا‪ ،‬و�أنت تذكرين بتعليق من زوجتي الثانية‬ ‫التي قالت يل مبرح‪ :‬يا ح�سن �أنت تتقلب مثل (الطري العراقي امل�شهور‬ ‫يف �سوق الغزل ه��ذا ال��ذي ي�ضرب دق�لات يف اجل��و فد ع�شر دقالت‬ ‫بالدقيقة) �أنا – والكالم للعلوي – ال �أ�ضرب (دقالت) كما و�صفتني‬ ‫زوجتي بل هو تغيري مواقف مبدئية وخيارات �سيا�سية �أراها الأ�صلح‪،‬‬ ‫فقد حتالفت مع عالوي يف العراقية على �أ�سا�س ال�شراكة‪ ،‬باعتبار‬ ‫(العراقية) قائمة متثل التيار امل��دين العلماين الدميقراطي‪ ،‬لكنه‬ ‫�أقحم يف القائمة عنا�صر حم�سوبة على الإ�سالميني‪ ،‬وعندما �أ�س�ست‬ ‫(القائمة البي�ضاء)‪ ،‬كنت �أهدف �إىل جتذير العلمانية واال�ستقاللية‪،‬‬ ‫�إال �أن �أع�ضاء (البي�ضاء) انحازوا للإ�سالميني املوجودين يف احلكم‪،‬‬ ‫فرتكتها وذهبت مع ال�سيد مقتدى ال�صدر‪ ،‬باعتباره رم��ز ًا للتيار‬ ‫العروبي يف العراق‪ ،‬وهو التيار ال��ذي ولد يف العراق‪ ،‬ولي�س يف‬ ‫�إحدى الدول املجاورة‪ ،‬ولأنه تيار عربي‪ ،‬ان�ضممت �إليه‪ ،‬و�أعطاين‬ ‫ال�سيد مقتدى رقم (‪ )3‬يف قائمة املر�شحني يف التيار‪ ،‬كان رقم (‪ )1‬هو‬ ‫لل�سيد ال�صدر‪ ،‬ورقم (‪ )2‬للفائز الأول من التيار والثالث �أنا!‬ ‫ُ‬ ‫قلت له‪ :‬لكنك مل تفز ب�أ�صوات ال�صدريني؟ �أجاب‪ :‬ال‪� ..‬أنت متوهم‪..‬‬ ‫ح�صدت جميع �أ�صوات ال�صدريني يف خارج العراق‪� ،‬أما يف الداخل‬ ‫فلم �أم��ن��ح الأ���ص��وات املتوقعة‪ ،‬وكنت �أعتقد �أن��ن��ي برت�شيحي مع‬ ‫ال�صدريني �س�أجذب العروبة �إىل �ساحل العراق!‬ ‫وحت��دث يل العلوي عن ذهابه ه��ذه امل��رة مع الدكتور �إي��اد عالوي‪:‬‬ ‫عالوي �صديقي وكنت �شريك ًا معه يف (العراقية) و�أنا �ضد ان�ضمام‬ ‫�أي �إ�سالمي يف القائمة العراقية �آن��ذاك‪ ،‬واتفقت معه على هذا املبد�أ‬ ‫انطالق ًا من قناعتي �أن ان�ضمام �أي �إ�سالموي – �شيعي �أم �سني – ال‬ ‫يخدم اجتاهنا العلماين والدميقراطي‪ ،‬و�أنا �شخ�صي ًا وبكل �صراحة‬ ‫�أعد ان�ضمام الإ�سالميني معنا كمن يحتفظ بعلبة يف داخلها عقرب ال‬ ‫تدري متى يلدغك!‬ ‫قلت للعلوي‪� :‬ألي�س يف ت�شبيهك ه��ذا ن��وع م��ن ق�سوة احلكم على‬ ‫الإ�سالميني؟‬ ‫قال‪ :‬عالوي عربي عراقي �شيعي‪ ،‬و�أنا عربي عراقي �شيعي ومن �آل‬ ‫البيت‪ ،‬لكنني علماين‪ ،‬وهذه ثيمة تقاربي مع الدكتور عالوي‪ ،‬الذي‬ ‫حافظ على اجتاه بو�صلته برغم جميع التقلبات ال�سيا�سية التي مر‬ ‫بها �سا�سة العراق‪ ..‬عالوي �سيا�سي ا�ستقر على ثوابته‪ ،‬وهذا �أحد‬ ‫العوامل التي جتعلني �أتعاون معه‪ ،‬و�أنا اليوم ل�ست �شريك ًا معه‪ ،‬بل‬ ‫مر�شح عن القائمة الوطنية‪ ،‬والرجل حر يف اختياراته!‬ ‫ً‬ ‫وك�شف العلوي بع�ض خيوط اللعبة ال�سيا�سية قائال‪ :‬ان�ضم �إلينا‬ ‫بع�ض الإ�سالميني‪ ،‬لي�س على �أ�سا�س اجتاههم الإ�سالمي‪ ،‬بل بكونهم‬ ‫علمانيني دميقراطيني وهذا �سر وجودهم معنا اليوم يف الوطنية!‬ ‫و�أكد العلوي‪ :‬يف جميع الأحوال يعد الإ�سالميون علب ًا معلبة بعقارب‪،‬‬ ‫لكن الإ�سالميني الذين حتالفوا معنا يف الوطنية هم طرحوا �أنف�سهم‬ ‫كما �أ�سلفت من التيار العلماين الدميقراطي‪ ،‬وال اعرتا�ض على هذا!‬ ‫قلت للعلوي‪ :‬كيف جتد م�ستقبل الوطنية؟‬ ‫قال مبت�سم ًا‪ :‬الوطنية انت�صرت عام ‪ 2014‬ب�أ�صوات العراقيني يف‬ ‫ال��داخ��ل واخل���ارج‪ ،‬و�أن جميع من حتالف معنا �سيح�صد �أ�صوات ًا‬ ‫كثرية‪ ،‬لأننا منثل ما تبقى من �أمل للإ�صالح والتغيري اجل��ذري يف‬ ‫حياة العراقيني بعد �أن ف�شل الآخرون!‬

‫‪shamilkadir49@gmail.com‬‬

‫ذكريات عن متوز عام ‪1963‬‬ ‫تزوجتُ وعمري ت�سعة ع�شر عاما وكنت اعمل ب�أجور‬ ‫يومية يف مدينة ال�شعلة (�سابقا) وت�سمى حاليا مدينة‬ ‫النور وكان مدير الدائرة ي�سمى عبد اخلالق احلويزي‬ ‫وهو مهند�س من القومية الكردية وكان لطيفا م�ساحما‬ ‫عن ت�أخري عن الدوام وكنا نقوم باال�شراف على تبليط‬ ‫ال�شوارع ا�ضافة اىل بناء مدر�سة ابتدائية ومدر�سة‬ ‫ثانوية ومركز �شرطة بوا�سطة مقاولني وك��ان هناك‬ ‫جمموعة من املهند�سني ومراقبي العمل ال��ذي انا من‬ ‫�ضمنهم وكنت قد اقمت �صداقة مع املهند�س ادم حممد‬ ‫علي ال��دب��اغ وك��ان ميتلك �سيارة مار�سيد�س موديل‬ ‫‪ 1960‬وتعترب جديدة يف ذلك الوقت وكان ادم �شكله‬ ‫جميل ال�شعر ا�شقر والعينني زرقاوين وهو اعزب غري‬ ‫متزوج ا�ضافة اىل كونه كان مالكما وحا�صال على عدة‬ ‫جوائز يف هذه اللعبة‪ .‬ويف احد االيام �سالني املهند�س‬ ‫ادم عما اذا ارغب مل�صاحبته لل�سفر اىل الب�صرة وعلى‬ ‫الفور اجبته بااليجاب يف حالة اقناع املهند�س عبد‬ ‫اخلالق احلويزي حول منحي اجازة براتب تام طيلة‬ ‫مدة ال�سفر والتي كانت بتاريخ ‪ .1963/7/25‬لذلك‬ ‫قال يل املهند�س ادم تعال معي لنذهب اىل مقر الدائرة‬ ‫ملقابلة املهند�س عبد اخلالق ال�ستح�صال اجازة اعتيادية‬ ‫يل وله وعند ذهابنا اىل مقر الدائرة ودخوله اىل غرفة‬ ‫املهند�س عبد اخلالق وانا انتظره خارج الغرفة وبعد‬ ‫نحو خم�س دق��ائ��ق خ��رج مبت�سما وق���ال يل ح�صلت‬ ‫موافقة مدير امل�شروع املهند�س عبد اخلالق على منحنا‬ ‫االج��ازة املطلوبة وقدرها اربعة اي��ام واو�صلني اىل‬ ‫دارن��ا‪ .‬لكن عند ذهابي اىل البيت اعرت�ضت زوجتي‬ ‫على �سفري لكنني اقنعتها ب��اين �ساجلب لها بع�ض‬ ‫الهدايا من الب�صرة‪ .‬يف ال�ساعة اخلام�سة فجرا رحلنا‬ ‫انا واملهند�س ادم وكان ق�سم من الطريق مبمر واحد‬ ‫وق�سم اخر ممرين وعند و�صولنا مدينة العمارة جل�سنا‬

‫يف احد املقاهي لتناول طعام الفطور وبعد نحو ن�صف‬ ‫�ساعة غ��ادرن��ا متوجهني اىل الب�صرة‪ .‬عند و�صولنا‬ ‫الب�صرة ذهبنا اىل الفندق حيث كنا متفقني كل واحد‬ ‫منا يتكفل بدفع اج��ور الفندق على نفقته اال احلاالت‬ ‫اال�ستثنائية فيتكفل بها املهند�س ادم‪ .‬يف امل�ساء جتولنا‬ ‫يف �شوارع وازق��ة الب�صرة وكنا متعبني لذلك خلدنا‬ ‫اىل النوم تلك الليلة و�صحونا متاخرين وبعد تناولنا‬ ‫الطعام ذهبنا اىل ق�ضاء الزبري وبقينا فيه اىل وقت‬ ‫اخلام�سة ع�صرا ثم عدنا ويف اليوم التايل ذهبنا اىل‬ ‫ق�ضاء ابو اخل�صيب امل�شهور بتموره املتعددة ويقال ان‬ ‫عدد النخيل يف الب�صرة يتجاوز اثنني وع�شرين مليون‬ ‫نخلة يف ذلك الوقت‪ .‬ويف امل�ساء قبل عودتنا بيوم واحد‬ ‫طلب مني املهند�س مرافقته اىل ملهى الفارابي الواقع‬ ‫مقابل مبنى املت�صرفية (املحافظة حاليا) وعند جلو�سنا‬ ‫يف امللهى وبعد نحو ربع �ساعة دخل رجالن مرتديان‬ ‫ال��زي الكويتي وجل�سا على من�ضدة خلف من�ضدتنا‬ ‫يحت�سون الوي�سكي وبعد اقل من �ساعة من الوقت بد�أ‬ ‫كل منهما يزعق بكلمات بذيئة وارجلهما ممدة جتاهنا‪.‬‬ ‫نظر يل املهند�س ادم ونه�ض فما كان مني اال ان انه�ض‬ ‫معه وتناولنا احذيتهما وبد�أنا بال�ضرب على را�سهما‬ ‫فنزلت الدماء منهما وتدخلت ال�شرطة واخذونا نحن‬ ‫االربعة اىل مركز ال�شرطة وكان اخلفر برتبة نقيب‪ .‬وملا‬ ‫علم بتفا�صيل احلادث اخذ يوبخنا نحن االربعة ثم قال‬ ‫يجب ان تت�صاحلا فطلب من املهند�س ادم ومني اي�ضا‬ ‫ان نقبل امل�صابني الكويتيني‪ .‬ففعلنا ذلك وت�صاحلنا‬ ‫وكنا ننظر اليهما وقد انتفخت عيونهما واق�سم املهند�س‬ ‫ادم انه لن يدخل بعد اليوم اي ملهى وعدنا اىل بغداد‬ ‫ونحن ن�ضحك ملا جرى علما اننا ا�شرتينا بع�ض الهدايا‬ ‫من �شارع الوطني يف الب�صرة‪.‬‬ ‫بدري التويجري‬


‫‪6‬‬

‫عربي ودولي‬

‫االربعاء املوافق ‪ 7‬من �شباط ‪ 2018‬العدد ‪ 3970‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬ ‫‪Wednesday ,7 February. 2018 No. 3970 Year 15‬‬

‫املحكوم الوحيد يف اعتداءات ‪� 11‬أيلول ي�ؤكد �أنه يتعر�ض لـ(تعذيب نف�سي) يف ال�سجن‬ ‫رف�� َع الفرن�سي زكريا مو�سوي ال�شخ�ص الوحيد الذي‬ ‫�صدر عليه حكم يف ق�ضية اعتداءات ‪ 11‬ايلول ‪2001‬‬ ‫يف ال��والي��ات امل��ت��ح��دة‪ ،‬دع��وى ق�ضائية على الرئي�س‬ ‫الأمريكي دونالد ترامب ليدين �شروط اعتقاله يف �سجن‬ ‫يخ�ضع الج��راءات �أمنية م�شددة يف والية كولورادو‪.‬‬ ‫وي�ؤكد ال�سجني يف الوثيقة التي اطلعت عليها وكالة‬ ‫فران�س بر�س �أنه يخ�ضع “لتعذيب نف�سي يف احلب�س‬ ‫االنفرادي” ويطالب ب�أن ي�ستمع اليه قا�ض‪ .‬ويف الطلب‬

‫هدية عمان لل�سي�سي‬ ‫�أه��دَى �سلطان عمان قابو�س بن �سعيد الرئي�س امل�صري عبد الفتاح‬ ‫ال�سي�سي �سيفا عمانيا‪ ،‬تقديرا ل��ه على دوره وج��ه��وده يف تطوير‬ ‫العالقات بني القاهرة وم�سقط‪ .‬وجاء تكرمي ال�سي�سي خالل حفل ع�شاء‬ ‫�أقامه ال�سلطان قابو�س على �شرفه يف �إط��ار الزيارة الر�سمية التي‬ ‫ي�ؤديها لعمان‪ .‬ال�سيف الهدية‪ ،‬يحمل قيمة تاريخية متج ّذرة‪ ،‬ويعد‬ ‫من �أروع ال�سيوف الإ�سالمية على الإطالق‪ ،‬فقب�ضته من العاج ومك�سو‬ ‫بالزخارف والنقو�ش املحفورة والكتابات‪.‬وي�صنع ال�سيف العماين‬ ‫من ال�صلب‪ ،‬ويزين بزخارف جميلة وكتابات عربية‪ ،‬وير�صع بالذهب‬ ‫والأح��ج��ار الكرمية‪ ،‬ويعد معلما من معامل ال�تراث العربي القدمي‪.‬‬

‫�أحداث �شغب يف احتجاجات �ضد غالء‬ ‫الأ�سعار مبدينة ال�سلط الأردنية‬

‫نف�سه الذي �سجل يف كانون االول‪ ،‬يتهم مو�سوي ترامب‬ ‫و�إدارة ال�سجون الأمريكية بحرمانه من توكيل حمام‬ ‫من �أجل “حتطيمه نف�سيا” و”منعه من ك�شف احلقيقة‬ ‫حول ‪ 11‬ايلول‪� /‬سبتمرب”‪ .‬ويف الوثيقة وطلب خطي‬ ‫�آخر تقدم به يف الوقت نف�سه‪ ،‬يكرر مو�سوي اتهامات‬ ‫قدمية اطلقها بان امراء �سعوديني مولوا تنظيم القاعدة‬ ‫و�شاركوا يف اعداد الهجوم على الأرا�ضي الأمريكية‪.‬‬ ‫ومو�سوي الذي كان ينتمي �إىل تنظيم القاعدة وتابع‬

‫املعار�ضة يف املالديف تطلب م�ساعدة الهند والواليات املتحدة لإق�صاء الرئي�س‬ ‫دعَا املعار�ض املالديفي حممد ن�شيد ام�س الثالثاء‬ ‫احلكومات الأجنبية وخ�صو�صا الهند والواليات‬ ‫امل��ت��ح��دة اىل م�ساعدته على “اق�صاء” الرئي�س‬ ‫عبدالله مي�ين ال���ذي اغ��رق��ت �سيا�سة القمع التي‬ ‫يتبعها االرخبيل يف الفو�ضى ال�سيا�سية‪ .‬وقال‬ ‫الرئي�س ال�سابق يف بيان ن�شره حزبه يف العا�صمة‬ ‫ماليه �إن “الرئي�س مي�ين ف��ر���ض ح��ال��ة الطوارئ‬ ‫بطريقة غري م�شروعة وا�ستوىل على الدولة‪ .‬علينا‬ ‫اق�صا�ؤه من ال�سلطة‪� .‬إن �شعب املالديف لديه طلب‬

‫م�شروع اىل حكومات ال��ع��امل وخ�صو�صا الهند‬ ‫والواليات املتحدة”‪.‬وكان رئي�س املالديف فر�ض‬ ‫�أم�����س االول االث��ن�ين ح��ال��ة ال���ط���وارئ يف البالد‬ ‫مدة ‪ 15‬يوما‪ .‬معمقا بذلك الأزم��ة ال�سيا�سية التي‬ ‫ي�شهدها هذا االرخبيل الواقع يف املحيط الهندي‪.‬‬ ‫وا���ض��اف ن�شيد “نرغب يف �أن تر�سل احلكومة‬ ‫الهندية موفدا مدعوما من جي�شها‪ ،‬لإطالق �سراح‬ ‫الق�ضاة واملعتقلني ال�سيا�سيني”‪.‬وقال ن�شيد انه‬ ‫يدعو �إىل “تواجد فعلي” مو�ضحا �أن��ه يريد من‬

‫ترامب يتهم برملانيني دميقراطيني بـ”اخليانة”‬ ‫ب�سبب موقفهم خالل خطابه‬ ‫هاج َم الرئي�س الأمريكي دونالد ترامب بعنف موقف بع�ض الربملانيني الدميقراطيني الذين مل ي�صفقوا له‬ ‫خالل خطابه عن حال االحتاد‪ ،‬واتهمهم “باخليانة”‪ .‬ويف كلمة يف �سين�سيناتي بوالية اوهايو (�شمال)‪،‬‬ ‫تطرق ترامب �إىل ا�صداء اخلطاب الذي القاه قبل ا�سبوع يف الكونغر�س‪ .‬م�شريا �إىل �سلوك خ�صومه‬ ‫ال�سيا�سيني‪ .‬و�صرح ترامب “قلت ان معدل البطالة بني ال�سود يف ادنى م�ستوى له (…) �ساد �صمت مطبق‪،‬‬ ‫ومل ترت�سم �أي ابت�سامة”‪ .‬وا�ضاف ان “االمر بلغ نقطة مل اعد معها �أرغب يف �أن �أنظر �إىل هذا اجلانب‬ ‫لأن فيه ب�صراحة طاقة �سيئة”‪ .‬وتابع ترامب ان “احدهم و�صف االمر باخليانة‪ .‬مل ال؟ �أميكننا ت�سمية ذلك‬ ‫خيانة؟ مل ال؟”‪ .‬م�شريا اىل انه “مل يكن يبدو عليهم انهم يحبون بلدهم”‪ .‬وقال انه و�ضع “حمزن جدا”‪.‬‬ ‫يف خطابه الأول عن حال االحتاد بعد �سنة �شهدت جدال وف�ضائح‪ ،‬اطلق ترامب دعوة اىل االحتاد‪ .‬كما‬ ‫دعا اع�ضاء احلزبني اىل العمل للتو�صل �إىل ت�سويات حول كل الق�ضايا من الهجرة �إىل البنى التحتية‪.‬‬

‫جن��ح��تْ ق���وات الأم����ن الأردن��ي��ة‬ ‫يف تطويق عمليات �شغب رافقت‬ ‫احتجاجات مبدينة ال�سلط (�شمال‬ ‫غ��رب العا�صمة ع��م��ان) �ضد رفع‬ ‫الأ�سعار يف جماالت ح�سا�سة مثل‬ ‫�أ�سعار اخلبز والنقل والكهرباء‪.‬‬ ‫ي�أتي ه��ذا فيما ت�ستمر احلكومة‬ ‫الأردنية ب�إجراءات تق�شف قا�سية‬ ‫يف حم���اول���ة مل��ج��اب��ه��ة الأزم�����ات‬ ‫خا�صة يف �ضوء تقل�ص امل�ساعدات‬ ‫اخل��ارج��ي��ة وال��ت���أث�يرات الجئني‬ ‫ال�سوريني‪ .‬وق��ال ع�ضو جمل�س‬ ‫النواب الأردين (الغرفة الأوىل‬ ‫للربملان) عن مدينة ال�سلط‪ ،‬جمال‬ ‫قموه (م�ستقل)‪� ،‬إن ما حدث من‬ ‫احتجاجات “هو ردة فعل مبا�شرة‬ ‫ع��ل��ى االرت���ف���اع ال��ك��ب�ير يف قيمة‬ ‫�ضريبة املبيعات ورفع الدعم عن‬ ‫اخلبز‪ .‬و�أ�ضاف “�أنا متابع لهذه‬ ‫امل�سرية من بدايتها وكانت فيها‬

‫كلمات تعرب ع��ن معاناة ال�شعب‬ ‫وع��دم ق��درت��ه على اال�ستمرار”‪.‬‬ ‫م��ع��ت�برا �أن����ه “من الطبيعي �أن‬ ‫ي��ح��دث يف م��ث��ل ه���ذه الفعاليات‬ ‫�شغب مق�صود �أو غري مق�صود”‪.‬‬ ‫وخ�����رج امل���ئ���ات م���ن الأردن����ي��ي�ن‬ ‫اخلمي�س يف تظاهرات �أمام مبنى‬ ‫رئ��ا���س��ة ال������وزراء وال�ب�رمل���ان يف‬ ‫عمان وال�سلط‪ .‬منددين بارتفاع‬ ‫الأ����س���ع���ار وداع��ي��ن �إىل �إ�سقاط‬ ‫احلكومة وجمل�س النواب‪ .‬و�أ�شار‬ ‫قموه �إىل �أن “املواطن �شعر بظلم‬ ‫كبري من ه��ذه امل�س�ألة خا�صة �أن‬ ‫جمموعة كبرية من الفا�سدين ما‬ ‫زال���وا ي�سرحون ومي��رح��ون من‬ ‫دون حما�سبة”‪ .‬وب����د�أ ال�سبت‬ ‫ال��ع��م��ل يف الأردن ب���ق���رار رفع‬ ‫�أ�سعار اخلبز ب��زي��ادات متفاوتة‬ ‫و�صلت �إىل ‪ 100‬باملئة‪ ،‬وزيادات‬ ‫ط��ال��ت م����واد �أ���س��ا���س��ي��ة �أخ����رى‪.‬‬

‫درو�سا يف الطريان يف والي��ة اوكالهوما ويعتقد انه‬ ‫كان يفرت�ض ان ي�شارك يف عمليات خطف الطائرات يف‬ ‫االعتداءات‪ ،‬وقع طلبيه با�سم “عبد الله”‪ .‬وكان الق�ضاء‬ ‫الأمريكي رف�ض طلبات �سابقة تقدم بها مو�سوي الذي‬ ‫مي�ضي عقوبة بال�سجن امل�ؤبد وكانت �سالمته العقلية‬ ‫مو�ضع ت�سا�ؤالت خالل حماكمته يف ‪ .2006‬واالتهامات‬ ‫التي يطلقها مو�سوي �إىل ال�سعودية ومت نفيها يف نتائج‬ ‫حتقيق ر���س��م��ي‪ ،‬مل ت����ؤد �إىل �أي م�لاح��ق��ات ق�ضائية‪.‬‬

‫حكم جديد ب�سجن الطبيب الأمريكي الري‬ ‫ن�صار مدة ت�صل �إىل ‪ 125‬عاما‬ ‫�أ���ص��درتْ حمكمة �أمريكية حكما ج��دي��دا ب�سجن‬ ‫الطبيب‪ ،‬الري ن�صار‪ ،‬مدة ترتاوح بني ‪ 40‬و‪125‬‬ ‫عاما يف ق�ضية حتر�شه جن�سيا بالعبات �صغار‪.‬‬ ‫و�صدرت �أحكام �سابقة بالفعل ب�سجن ن�صار مدى‬ ‫احلياة يف ق�ضيتني �سابقتني متعلقتني باالعتداء‬ ‫اجل��ن�����س��ي ع��ل��ى الع���ب���ات يف م��ن��ت��خ��ب ال���والي���ات‬ ‫امل��ت��ح��دة للجمباز‪ ،‬والع��ب��ات جامعة ميت�شغان‪.‬‬ ‫وقالت القا�ضية يف نهاية املحاكمة الأخ�يرة‪" :‬ال‬ ‫ميكن و���ص��ف عمق وح��ج��م الأ���س��ف ال���ذي �أ�شعر‬ ‫به جتاه كل واحد معني بهذه الق�ضية"‪ .‬وارتفع‬ ‫ع��دد الن�ساء ال�لائ��ي رف��ع��ن ���ش��ك��اوى �ضد ن�صار‬ ‫باالعتداء اجلن�سي �إىل ‪ 265‬امر�أة‪ .‬و�صدر احلكم‬ ‫يوم �أم�س االول االثنني بعد �أي��ام من ال�شهادات‬ ‫امل�ؤثرة لع�شرات ال�ضحايا‪ .‬فقد �أدلت �أكرث من ‪200‬‬ ‫ام��ر�أة ب�شهاداتهن �أم��ام املحكمة عن االعتداءات‬ ‫اجلن�سية التي تعر�ضن لها‪ .‬وقدم ن�صار اعتذاره‪،‬‬ ‫ولكن القا�ضية كانيغان قالت �إن��ه نفى يف جل�سة‬

‫اال�ستماع االبتدائية ارتكابه �أي خمالفة‪ .‬وقال‬ ‫الطبيب ال�سابق‪ ،‬الذي‪ ،‬يبلغ من العمر ‪ 54‬عاما‪،‬‬ ‫وح��ك��م عليه بال�سجن ‪ 60‬ع��ام��ا حليازته �صورا‬ ‫خليعة لأط��ف��ال‪� ،‬أم���ام املحكمة‪�" :‬شهاداتكن لن‬ ‫ت��ف��ارق ذه��ن��ي �أبدا"‪ .‬ول��ك��ن ال��ق��ا���ض��ي��ة رف�ضت‬ ‫اعتذاره‪ ،‬قائال‪" :‬ال �أعتقد �أنك تعي فعال �أن ما قمت‬ ‫به �سيئ‪ ،‬و�أن تبعاته مدمرة لل�ضحايا‪ ،‬ولعائالتهن‬ ‫و�أ�صدقائهن"‪ .‬و���ص��دم��ت ق�ضية ن�صار اللجنة‬ ‫الأوملبية الأمريكية‪ ،‬والهيئة امل�شرفة على الريا�ضة‬ ‫يف الواليات املتحدة ويف جامعة ميت�شيغان‪ ،‬التي‬ ‫كان فيها ن�صار طبيبا ريا�ضيا لديها‪ .‬وا�ستقال عدد‬ ‫من امل�س�ؤولني يف اللجنة الأوملبية والأمريكية ويف‬ ‫جامعة ميت�شيغان يف الأ�سابيع املا�ضية‪ ،‬وفتحت‬ ‫ال�سلطات حتقيقات فيما �إذا كان امل�س�ؤولون �أهملوا‬ ‫�شكاوى �ضد الطبيب‪ .‬واع��ت��ذرت �شرطة والية‬ ‫ميت�شيغان علنا لإحدى ال�ضحايا الأ�سبوع املا�ضي‬ ‫لإهمال �شكوى تقدمت بها �ضد ن�صار عام ‪.2004‬‬

‫وزارة الرتبية‬ ‫دار النهرين للطباعة‬

‫مناق�صة عامة وطنية رقم ‪ – 2018/1‬نقل موظفي دار النهرين للطباعة‬ ‫ي�س ّر دار النهرين للطباعة دعوة كافة ال�شركات واملكاتب املتخ�ص�صة بالنقل من ذوي اخلربة‪ ،‬واملجازة‬ ‫ر�سميا لال�شرتاك باملناق�صة املذكورة �أعاله اخلا�صة بنقل موظفي دار النهرين للطباعة من موقعي عمل‬ ‫الدار الكائنني يف (بغداد‪� /‬شارع الن�ضال‪ /‬مقابل وزارة الرتبية) و(بغداد‪/‬العامرية‪ /‬مقابل م�صنع‬ ‫االحبار) اىل مناطق �سكناهم وبالعك�س وح�سب م�سارات اخلطوط وال�شروط التي ميكن احل�صول‬ ‫عليها من ق�سم التجارية والعقود بالدار لقاء مبلغ قدره (‪ )150000‬دينار (مائة وخم�سون الف) دينار‬ ‫عراقي غري قابل للرد وبعد تقدمي طلب خطي من املناق�ص الراغب ب�شراء �شروط املناق�صة معنون‬ ‫اىل "دار النهرين للطباعة"‪،‬ويكون اخر موعد لتقدمي العطاءات للدار الواقعة يف �شارع الن�ضال‪/‬‬ ‫مقابل وزارة الرتبية‪ /‬قرب الق�صر االبي�ض هو ال�ساعة احلادية ع�شرة من �صباح يوم االحد املوافق‬ ‫‪ 2018/2/25‬و�سيهمل العطاء الذي �سريد بعد هذا املوعد‪ ،‬ويرفق مع العطاء ت�أمينات اولية بن�سبة‬ ‫(‪ )%3‬ثالثة من املائة من مبلغ العطاء على �شكل �صك م�صدق �أو طاب �ضمان �أو �سفتجة نافذة ملدة (‪)60‬‬ ‫يوما على االقل من تاريخ ا�صدارها‪ ،‬وتكون العطاءات املقدمة نافذة ملدة (‪ )60‬يوما على االقل من‬ ‫تاريخ تقدميها‪ ،‬و�سيتم فتح العطاءات بح�ضور مقدمي العطاءات �أو ممثليهم الراغبني باحل�ضور‬ ‫حال انتهاء الوقت املحدد لغلق املناق�صة املذكورة �آنف ًا‪ ،‬وملزيد من املعلومات ميكن مراجعة املوقع‬ ‫االلكرتوين وعنوان الربيد االلكرتوين للدار املبينني ادناه‪:‬‬ ‫‪www.dap.gov.iq‬‬ ‫‪alnahren04@yahoo.com‬‬ ‫املدير العام‬

‫الهند �إر���س��ال ج��ن��ود �إىل امل��ال��دي��ف‪ .‬وق���ال م�صدر‬ ‫مقرب م��ن نيودلهي �إن االرخبيل اال�سرتاتيجي‬ ‫ال��واق��ع يف املحيط الهندي ا�صبح �أك�ثر قربا �إىل‬ ‫ال�صني خ�لال حكم ميني‪.‬ون�شيد املقيم يف املنفى‬ ‫بعد ادانته بتهمة االره��اب يف ‪ ،2015‬دع��ا اي�ضا‬ ‫وا�شنطن لفر�ض عقوبات مالية على م�س�ؤويل‬ ‫النظام احلاكم‪ .‬وقالت الواليات املتحدة يف وقت‬ ‫�سابق انها “ت�شعر بالقلق وخيبة االمل” �إزاء فر�ض‬ ‫حالة الطوارئ ودعت ميني لاللتزام بحكم القانون‪.‬‬

‫�سل�سلة هزائم تنتزع‬ ‫ال�ساحل الغربي اليمني‬ ‫تدريجيا من �أيدي احلوثيني‬ ‫قطعتْ معركة ال�ساحل الغربي لليمن‪� ،‬أم�س االول‬ ‫االث��ن�ين‪ ،‬ت��ق�� ّدم��ا ج��دي��دا ب�سيطرة ال��ق��وات اليمنية‬ ‫املدعومة من التحالف العربي بقيادة اململكة العربية‬ ‫ال�����س��ع��ودي��ة ع��ل��ى م��دي��ري��ة ح��ي�����س‪ ،‬ث���اين مديريات‬ ‫حمافظة احلديدة التي ت�ستعاد من �أيدي احلوثيني‬ ‫بعد �أن �أف�ضت جهود قوات التحالف يف وقت �سابق‬ ‫�إىل ا�ستعادة مديرية اخلوخة‪ .‬وتكت�سي حمافظة‬ ‫احل��دي��دة مبينائها اال���س�ترات��ي��ج��ي �أه��م��ي��ة بالغة‪،‬‬ ‫ويعتربها حم ّللو ال�ش�ؤون الع�سكرية مفتاح الهزمية‬ ‫النهائية للحوثيني وا�ستعادة ما بقي ب�أيديهم من‬ ‫مناطق مينية على ر�أ�سها العا�صمة �صنعاء التي‬ ‫�ستفقد �أهميتها اال�سرتاتيجية �إذا غ��دت حما�صرة‬ ‫ومعزولة عن البحر م�صدر �إمداد احلوثيني بال�سالح‪.‬‬ ‫وتنعك�س ال��ه��زائ��م بال�ساحل الغربي على �سلوك‬ ‫احلوثيني التي يت�سم بالع�صبية والع�شوائية من خالل‬ ‫�إط�لاق ال�صواريخ البالي�ستية على مناطق م�أهولة‬ ‫بال�سكان يف اليمن وداخ��ل الأرا���ض��ي ال�سعودية‪.‬‬ ‫و�أعلن العقيد الركن تركي املالكي املتحدث با�سم‬ ‫حتالف دعم ال�شرعية يف اليمن‪� ،‬أم�س الأول االثنني‪،‬‬ ‫خالل م�ؤمتر �صحفي بالريا�ض عن اعرتا�ض قوات‬ ‫الدفاع اجلوي �صاروخا بالي�ستيا �أطلقه احلوثيون‬ ‫من اليمن باجتاه مدينة خمي�س م�شيط يف جنوب‬ ‫غرب ال�سعودية‪ .‬و�أ ّكد �أن “ال�صاروخ �أطلق بطريقة‬ ‫متعمدة ال�ستهداف املناطق املدنية الآهلة بال�سكان"‪.‬‬

‫جنود يتاجرون‬ ‫باملهاجرين مع ات�ساع‬ ‫�سوق العبيد يف ليبيا‬ ‫ت��و���ص��ل��تْ جل��ن��ة خ�ب�راء يف االمم امل��ت��ح��دة اىل‬ ‫ان االجت��ار بالب�شر يف ليبيا �آخ��ذ يف االزدي��اد‪،‬‬ ‫وان القوات الليبية قد تكون ت�ساعد اجلماعات‬ ‫امل�سلحة على ت�شديد �سيطرتها على طرق التهريب‪.‬‬ ‫وذكرت اللجنة اي�ضا يف تقرير �سري ار�سل اىل‬ ‫جمل�س الأم��ن ال��دويل ان تنظيم داع�ش ي�سعى‬ ‫لالن�ضمام اىل مهربي الب�شر يف جنوب ليبيا‬ ‫بعد طرده من �سرت عام ‪ .2016‬واورد التقرير‬ ‫امل��ك��ون م��ن ‪� 157‬صفحة ان "االجتار بالب�شر‬ ‫�آخذ يف االزدي��اد يف ليبيا وي�ؤدي اىل انتهاكات‬ ‫خطرية حلقوق االن�سان"‪ .‬كما اث���ارت اللجنة‬ ‫املخاوف "حيال �إمكان ا�ستخدام من�ش�آت الدولة‬ ‫واموالها من قبل اجلماعات امل�سلحة واملهربني‬ ‫لتح�سني �سيطرتهم على طرق الهجرة"‪ .‬وحتولت‬ ‫ليبيا منذ وقت طويل اىل معرب للمهاجرين‪ ،‬وقد‬ ‫زاد مهربو الب�شر من وترية عملهم املربح هذا يف‬ ‫ال�سنوات التي تبعت االطاحة بالزعيم الراحل‬ ‫معمر القذايف عام ‪ .2011‬وبات املهاجرون يف‬ ‫ليبيا يخ�ضعون لإجراءات امنية م�شددة منذ ان‬ ‫ت�سربت م��ادة م�صورة العام املا�ضي تظهر بيع‬ ‫افارقة كعبيد هناك‪ ،‬ما اثار غ�ضب بلدان افريقية‪.‬‬ ‫وا�شار التقرير االممي اىل �شهادات ملهاجرين من‬ ‫اريرتيا اعتقلوا عام ‪ 2016‬يف طرابل�س على يد‬ ‫عنا�صر من قوة خا�صة مرتبطة بوزارة الداخلية‬ ‫الليبية �سلمتهم جم���ددا اىل امل��ه��رب�ين "مقابل‬ ‫اموال"‪ .‬واحتجز اربعة مهاجرين من بنغالد�ش‬ ‫يف مركز اعتقال حكومي عام ‪ 2015‬بعد اعتقالهم‬ ‫على يد قوة الردع اخلا�صة يف طرابل�س بالرغم‬ ‫من حيازتهم ت�أ�شريات عمل �صاحلة‪ .‬ودف��ع كل‬ ‫واح���د منهم ‪ 300‬دوالر اىل ق���وة ال����ردع ومت‬ ‫ار�سالهم اىل مدينة اخ��رى حيث و�ضعوا على‬ ‫قوارب متجهة اىل اوروبا "رغما عن ارادتهم"‪،‬‬ ‫وف��ق التقرير ال��ذي او�ضح ان "اللجنة تدر�س‬ ‫ان كانت ق��ي��ادة ال��ق��وات اخلا�صة على علم بان‬ ‫ال��ت��واط���ؤ والتهريب ي��ج��ري داخ���ل �صفوفها"‪.‬‬

‫�أخطر امل�صريني املحبو�سني يف ال�سعودية‪:‬‬ ‫‪� 78‬شخ�ص ًا �أبرزهم (طلحة االنتحاري)‬ ‫ر���ص��دتْ �صحيفة «ع��ك��اظ» ال�سعودية‪� ،‬أب��رز املوقوفني الأج��ان��ب يف �سجون اململكة‪ ،‬وا�صفة �إياهم‬ ‫ب���أن��ه��م «الأخ���ط���ر»‪ ،‬و�شملت اجلن�سيات ال��ت��ي �أوردت��ه��ا ع��ك��اظ‪ ،‬م�صريون ومي��ن��ي��ون و�سودانيون‪.‬‬ ‫و�أف��ادت ال�صحيفة ال�سعودية‪ ،‬ب�أنه بلغ عدد املوقوفني من اجلن�سية امل�صرية ‪ 64‬موقوفا‪� ،‬أبرزهم‬ ‫االن��ت��ح��اري طلحة ه�شام حممد ع��ب��ده ال���ذي �أع��ل��ن ع��ن �إي��ق��اف��ه �أث��ن��اء حماولته ال��دخ��ول �إىل م�سجد‬ ‫الر�ضا بحي املحا�سن مبحافظة الأح�ساء‪ ،‬مع �شريك �آخ��ر بنية التفجري‪ .‬و�أو�ضحت «ع��ك��اظ»‪� ،‬أنه‬ ‫حال اعرتا�ض «طلحة» و�شريكه �أثناء حماولتهما ب��ادر �شريكه بتفجري نف�سه‪ ،‬ومتت �إ�صابة طلحة‬ ‫وخ�ضع للعالج و�إيقافه ليت�ضح �أنه ح�ضر للمملكة برفقة ذويه بت�أ�شرية زي��ارة عائلية لوالده املقيم‬ ‫وامل��وق��وف عبده عبداحلميد الزغبي ال��ذي �أع��ل��ن ع��ن ت��ورط��ه �ضمن ‪ 3‬خاليا م��وج��ودة يف ‪ 4‬مدن‪.‬‬ ‫و�أو�ضحت ال�صحيفة‪� ،‬أنه خالل الأي��ام ال��ـ‪ 137‬املا�ضية جرى �إيقاف ‪ 14‬م�صريا‪ ،‬فيما ك�شف عن �أول‬ ‫املتورطني باالن�ضمام لتنظيم القاعدة الإره��اب��ي ك��ان قب�ض عليه‪ ،‬حيث يق�ضي حاليا حمكوميته‪.‬‬

‫لبنان تبلغ �إ�سرائيل �أن اجلدار احلدودي‬ ‫الذي تبنيه مي�س �سيادتها‬

‫قا َلت لبنان �إن جدارا تنوي �إ�سرائيل بناءه على احلدود‬ ‫مي�س ال�سيادة اللبنانية‪ .‬جاء ذلك خالل اجتماع بني‬ ‫ع�سكريني لبنانيني و�إ�سرائيليني برئا�سة قوات حفظ‬ ‫ال�سالم التابعة ل�ل�أمم املتحدة‪ .‬وت�صاعد التوتر بني‬ ‫�إ�سرائيل ولبنان ب�سبب اخلالف حول اجلدار وخطط‬ ‫لبنان للتنقيب ع��ن النفط وال��غ��از يف م��ي��اه بحرية‬ ‫متنازع عليها‪ .‬وكان جي�ش االحتالل الإ�سرائيلي قال‬ ‫يف ال�سابق �إن �أعمال البناء تتم على �أر���ض تخ�ضع‬ ‫لل�سيادة الإ�سرائيلية‪ .‬وتقول احلكومة اللبنانية �إن‬ ‫اجل��دار مير عرب �أرا���ض تابعة للبنان لكنها تقع على‬ ‫اجلانب الإ�سرائيلي من اخل��ط الأزرق ال��ذي حددته‬ ‫الأمم املتحدة وال��ذي ر�سم حدود �إن�سحاب �إ�سرائيل‬ ‫من جنوب لبنان يف العام ‪ .2000‬واتهم وزير الدفاع‬ ‫الإ�سرائيلي‪� ،‬أثناء حديثه عن النزاع الأ�سبوع املا�ضي‪،‬‬ ‫حزب الله باال�ستفزاز‪ ،‬وقال �إن �إ�سرائيل ان�سحبت �إىل‬

‫احلدود الدولية املعرتف بها دوليا مع لبنان و�إنها تواجه‬ ‫اعرتا�ضا على ج��دار على �أر���ض �إ�سرائيلية‪ .‬والتقى‬ ‫الطرفان حتت �إ�شراف قوة حفظ ال�سالم التابعة للأمم‬ ‫املتحدة يف اجتماعهم الثالثي الدوري يف مواقع للأمم‬ ‫املتحدة يف منطقة ر�أ���س الناقورة احل��دودي��ة‪ .‬وقال‬ ‫اجلي�ش اللبناين يف بيان بعد اجتماع يوم �أم�س االول‬ ‫االثنني “عر�ض اجلانب اللبناين م�س�ألة اجلدار الذي‬ ‫ينوي العدو الإ�سرائيلي �إقامته على احلدود اللبنانية‬ ‫الفل�سطينية"‪ .‬م���ؤك��دا م��وق��ف احل��ك��وم��ة اللبنانية‬ ‫الراف�ض لإن�شاء ه��ذا اجل��دار "كونه مي�س ال�سيادة‬ ‫اللبنانية‪ ،‬خ�صو�صا و�أن هناك �أرا���ض��ي على اخلط‬ ‫الأزرق يتحفظ عليها لبنان”‪.‬وقالت قوة حفظ ال�سالم‬ ‫يف بيان “ ّ‬ ‫مت �إي�ل�اء ه��ذا االجتماع الثالثي اهتمام ًا‬ ‫كبري ًا ب�سبب الأعمال الهند�سية اجلارية جنوب اخلط‬ ‫الأزرق والتي �أعلن عنها �سابقا اجلانب الإ�سرائيلي”‪.‬‬

‫فقــدان هويــة‬

‫فقــدان هويــة‬

‫فقدتْ مني الهوية ال�صادرة من وزارة‬ ‫ال��ت��ج��ارة‪/‬ال�����ش��رك��ة ال��ع��ام��ة لتجارة‬ ‫ال�سيارات واملكائن با�سم (عثمان عبد‬ ‫حمود) على من يعرث عليها ت�سليمها‬ ‫�إىل جهة اال�صدار‪( .‬م)‬

‫فقدتْ مني الهوية ال�صادرة من‬ ‫وزارة النقل با�سم (موفق كاظم‬ ‫ح��م��ادي) على م��ن يعرث عليها‬ ‫ت�سليمها �إىل جهة اال�صدار‪( .‬م)‬


‫| اقتصادية |‬

‫االربعاء املوافق ‪ 7‬من �شباط ‪ 2018‬العدد ‪ 3970‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬ ‫‪Wednesday ,7 February. 2018 No. 3970 Year 15‬‬

‫العراق يعطي �ضوء ًا �أخ�ضر‬ ‫ملرور ‪ 541‬منتج ًا �أردني ًا‬

‫‪5‬‬

‫يف الهم االقت�صادي‬

‫ال�شمول املايل ودوره‬ ‫يف خلق فر�ص العمل‬ ‫حسام الساموك‬

‫بغداد ‪ /‬متابعة امل�شرق ‪:‬‬

‫� َ‬ ‫أعلن وزي����ر ال�صناعة والتج����ارة الأردين‬ ‫يع����رب الق�ض����اة‪� ،‬أن ال�سلط����ات العراقي����ة‬ ‫�أعف����ت ‪ 541‬منتجً ����ا �أردنيً����ا م����ن الر�سوم‬ ‫اجلمركية‪.‬وق����ال الق�ض����اة لو�سائ����ل �إعالم‬ ‫�أردني����ة‪� ،‬إن �إعف����اء املنتج����ات ي�أت����ي بع����د‬ ‫طلب اجلانب العراقي‪ ،‬التحقق من وجود‬ ‫م�صان����ع يف اململكة ت�صنع تل����ك املنتجات‬ ‫قب����ل درا�سة �إعفائها‪ ،‬الف ًت����ا �إىل �أن العراق‬ ‫ا�ش��ت�رط جمل����ة م����ن املعاي��ي�ر لإعف����اء تلك‬ ‫املنتج����ات‪ .‬و�أو�ض����ح �أن الع����راق ا�شرتط‬ ‫االلت����زام بالروزنامة الزراعي����ة العراقية‪،‬‬ ‫وع����دم �إدراج املنتج����ات املحمية بقرارات‬ ‫جمل�����س ال����وزراء‪ ،‬ب�أنها منتج����ات وطنية‬ ‫وحتدي����د الطاق����ة الإنتاجي����ة للم�صان����ع‬ ‫الأردني����ة‪ .‬ي�أت����ي ذل����ك بع����د افتت����اح معرب‬ ‫طريبيل بني العراق والأردن العام املا�ضي‪،‬‬ ‫فيم����ا �شه����دت احلرك����ة التجاري����ة ً‬ ‫ن�شاط����ا‬ ‫ً‬ ‫ملحوظ����ا بني البلدي����ن‪ ،‬خا�صة بعد انتهاء‬ ‫احلرب مع تنظيم داع�ش‪ ،‬واجتاه املناطق‬ ‫املدم����رة �إىل �إع����ادة الإعم����ار وتعوي�����ض‬

‫جمعية الرتبية الإ�سالمية‬ ‫�إعـــالن‬ ‫تعل ُ‬ ‫���ن جمعية الرتبية الإ�سالمية عن بيع‬ ‫امل���واد املدرج���ة يف �أدناه بامل���زاد العلني‬ ‫وذل���ك يف بنايته���ا الواقع���ة يف املن�صور‬ ‫مدخل �ش���ارع النقابات مقاب���ل م�ست�شفى‬ ‫اله�ل�ال الأحم���ر اجلراح���ي‪ ،‬وذل���ك يف‬ ‫ال�ساعة العا�شرة من �صبيحة يوم ال�سبت‬ ‫‪ 2018/2/17‬عل���ى �أن يق���وم من تر�سو‬ ‫علي���ه املزاي���دة برف���ع املواد خ�ل�ال ثالثة‬ ‫�أي���ام من تاري���خ ر�سو املزاي���دة وت�سديد‬ ‫بدل البيع‪.‬‬ ‫مع التقدير‬ ‫‪1‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪5‬‬

‫نوع االثاث‬ ‫كرا�سي دو�شمة ذو م�سند‬ ‫½ طخم قنفات م�ستهلك‬ ‫دوالب خ�شب م�ستهلك‬ ‫جممدة عاطلة‬ ‫مراوح �سقفية قدمية‬

‫وزارة النقل‬ ‫ال�شركة العامة للنقل البحري‬

‫العدد‬ ‫‪160‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪1‬‬ ‫عدد‬

‫د‪ .‬فا�ضل فرج جميد الكبي�سي‬ ‫رئي�س جمعية الرتبية الإ�سالمية‬

‫�إعادة �إعالن مزايدة‬ ‫ا�ستناد ًا �إىل قانون بيع و�إيجار �أموال الدولة‬ ‫رقم (‪ )1‬ل�سنة (‪ )2013‬املعدل‬

‫ُ‬ ‫تعلن ال�شركة العامة للنقل البحري عن �إعادة �إعالن مزايدة‬ ‫بي���ع قطعة االر�ض العائدة لها الواقعة يف حمافظة الب�صرة‬ ‫وح�س���ب ما م�ؤ�شر �إزاء كل منه���ا‪� ،‬ستجري ال�ساعة التا�سعة‬ ‫�صباح���ا بعد ثالث�ي�ن يوم ًا م���ن ن�شر الإع�ل�ان يف ال�صحيفة‬ ‫الر�سمية‪ ،‬فعلى الراغبني باال�شرتاك من املواطنني كافة ممن‬ ‫تتواف���ر فيهم �ش���روط التملك احل�ضور يف امل���كان والزمان‬ ‫املعينني م�ست�صحبني معهم م�ستم�سكاتهم الأ�صلية مع ن�سخة‬ ‫من التعهد بعدم اال�ستف���ادة‪ ،‬و�صل �إيداع الت�أمينات البالغة‬ ‫‪ %5‬م���ن القيم���ة املق���درة للقطع���ة‪ ،‬و�إال تعد الإحال���ة قطعية‬ ‫اال بت�صدي���ق الوزي���ر �أو من يخول يتحمل م���ن تر�سو عليه‬ ‫املزايدة �أجور اخلدمة ‪ %2‬من بدل البيع ب�ضمنها م�صاريف‬ ‫و�أجور ن�شر الإعالن يف ال�صحف وو�سائل الإعالم االخرى‪.‬‬ ‫رقم القطعة ‪ .3397‬م�ساحة ‪ 300‬مرت‪.‬‬

‫من بينها الرؤية االستثمارية للبلد‬

‫�إعـــالن‬ ‫ب�سم الله الرحمن الرحيم‬ ‫ال�سالم عليكم ورحمة الله وبركاته‬ ‫يت�ش ُ‬ ‫���رف جمل�س �إدارة جمعية الرتبي���ة الإ�سالمية بدعوة‬ ‫ال�س���ادة �أع�ض���اء الهيئة العام���ة للجمعية ملناق�ش���ة و�إقرار‬ ‫احل�ساب���ات اخلتامي���ة للجمعية لع���ام ‪2017‬م وامل�صادقة‬ ‫عل���ى امليزاني���ة التخميني���ة لع���ام ‪2018‬م‪ ،‬وذل���ك يف مقر‬ ‫اجلمعي���ة باملن�صور يف ال�ساعة العا�شرة من �صبيحة يوم‬ ‫ال�سب���ت امل�صادف ‪/8‬جم���ادي الآخرة‪1439 /‬ه���ـ املوافق‬ ‫‪�/24‬شب���اط‪2018/‬م م�ست�صحب�ي�ن معهم هوي���ة الأحوال‬ ‫ال�شخ�صية‪ ..‬مع التقدير‪.‬‬ ‫د‪ .‬فا�ضل فرج جميد الكبي�سي‬ ‫رئي�س اجلمعية‬

‫املت�ضررين‪ .‬وبلغت ال�ص����ادرات الأردنية‬ ‫للع����راق ذروتها الع����ام ‪ ،2013‬لت�صل �إىل‬ ‫‪ 882‬ملي����ون دين����ار‪ ،‬بينم����ا انح����درت يف‬ ‫الع����ام ‪� 2016‬إىل م�ست����وى ‪ 330‬ملي����ون‬ ‫دين����ار‪ .‬واتخ����ذت ال�سلط����ات العراقي����ة‬ ‫�إج����راءات اعتربته����ا الأردن م�ش����ددة‪ ،‬بعد‬ ‫منع ال�شاحنات الأردنية من دخول العراق‬ ‫مبا�شرة‪ ،‬بل ت�ص����ل �إىل احلدود ويتم نقل‬ ‫ال�شحن����ات �إىل �شاحنات �أخرى ومنها �إىل‬ ‫داخل الأرا�ضي العراقية‪.‬ورغم القرارات‬ ‫العراقية ال�صادرة ب�ش�����أن �إعفاء املنتجات‬ ‫الأردني����ة م����ن الر�س����وم‪� ،‬إال �أن �صناعي��ي�ن‬ ‫�أردنيني �أك����دوا ا�ستيفاء ر�س����وم منهم من‬ ‫قب����ل جم����ارك عراقية‪.‬وق����ال �صناعي����ون‬ ‫لو�سائل �إعالم حملي����ة‪� ،‬إن هناك قل ًقا لدى‬ ‫الكث��ي�ر من العاملني يف جم����ال الت�صدير‪،‬‬ ‫ب�ش�����أن ا�ستم����رار ا�ستيف����اء الر�س����وم على‬ ‫الب�ضائ����ع برغ����م االتفاق����ات املتبادل����ة بني‬ ‫البلدين ب�ش�����أن �إعفاء منتجاتهم‪ ،‬م�شريين‬ ‫�إىل �أن انتعا�ش التجارة بحاجة �إىل دخول‬ ‫ال�شاحنات العراقية �إىل الأردن وبالعك�س‪.‬‬

‫كانتْ جتربة ال�شمول املايل التي اعتمدت يف العراق �إبان الأعوام‬ ‫‪ 2007‬اىل ‪ 2010‬ق���د تال�ش���ت م���ع ت�أثرياتها الباهت���ة لعوامل ال‬ ‫يتع���ب املتاب���ع نف�سه يف ت�أ�شريه���ا‪ ،‬فقد �أدارتها �إح���دى املنظمات‬ ‫الأمريكي���ة‪ ،‬بتن�سيق م���ع جمموعة من امل�ص���ارف الأهلية‪ ،‬حني ال‬ ‫حتمّ���ل تلك امل�ص���ارف نف�سها �أي عن���اء دون �أن تتوافر لها م�صالح‬ ‫م�ضمون���ة ووا�ضح���ة املكا�س���ب‪ ،‬ف�ضال ع���ن ا�ستخ���دام املنظمات‬ ‫الأمريكي���ة تلك التجرب���ة لأغرا����ض دعائية جلية الأه���داف‪ ،‬لذلك‬ ‫كان���ت فرتة عمل اللجنة املعني���ة وامل�شكلة بني ما يقرب من ع�شرة‬ ‫م�صارف واملنظمة الأمريكية وقد اتخذت من نادي العلوية مركزا‬ ‫الجتماعاته���ا والب���ت يف تق���دمي القرو����ض لأ�صح���اب امل�شاري���ع‬ ‫ال�صناعي���ة واحلرفي���ة‪ ،‬حم���دودة الت�أثري‪ ،‬لتخبو ج���ذوة ن�شاطها‬ ‫تدريجيا‪ ،‬ثم تتوقف دون �سابق �إنذار‪.‬‬ ‫اعتم���د القائم���ون عل���ى التجربة انتق���اء طلبات �أ�صح���اب عدد من‬ ‫امل�شاري���ع‪ ،‬مبنحه���م القرو����ض بع���د تق���دمي �ضمان���ات ت�سديدها‪،‬‬ ‫عل���ى �أن ت�س���دد القرو�ض وفق منهج ال�شمول امل���ايل‪� ،‬أي ب�أق�ساط‬ ‫�شهري���ة تتوازى مع ما ي�سوقه �أ�صحاب تل���ك امل�شاريع ال�صغرية‪،‬‬ ‫لتكون حمفزات منحهم قرو�ضا الحقة ا�ستجابة ملدى التزامهم يف‬ ‫عملي���ات الت�سديد الأوىل ف�ضال عن كون �أق�س���اط الت�سديد امللزمة‬ ‫ال تره���ق املقرت����ض وتتمي���ز –ب�سب���ب ق�ص���ر ف�ت�رات الت�سديد –‬ ‫بتوا�صل ن�شط بني املقر�ض واملقرت�ض‪ ،‬ولعل قلة عمولة امل�صارف‬ ‫الت���ي كانت قد ح���ددت ب�ستة باملئة‪ ،‬كان عام�ل�ا داعما للتعاطي مع‬ ‫التجربة التي حظيت بدعم مادي ن�سبي من املنظمة الأمريكية اىل‬ ‫امل�صارف الأهلية املقر�ضة‪ ،‬ونظرا لكون كل من املنظمة الأمريكية‬ ‫وامل�ص���ارف الأهلية املقر�ض���ة‪ ،‬مل تقدم على تلك املمار�سة اال حتت‬ ‫�سعيها لتحقيق م�آرب دعائية‪ ،‬فيما مل ت�أل اجلهة الأخرية جهدا من‬ ‫حتقيق م�صال���ح م�ضمونة ا�ستح�صلتها م���ن عموالت املقرت�ضني‪،‬‬ ‫واملنظم���ة الأمريكية معا‪ ،‬انتهت م���ع ثالث �سنوات او اربع‪ ،‬بطي‬ ‫امل�شروع بدون رجعة وليم�سي يف خرب كان‪.‬‬ ‫ا�ستذك���رت تلك املمار�سة التي ح�ضرت اح���دى اجتماعاتها مدعوا‬ ‫من اح���د ا�صح���اب امل�ص���ارف ذات العالقة يف ن���ادي العلوية كما‬ ‫ا�سلفت‪ ،‬وان���ا اتابع حملة دعائية مماثلة مل�ش���روع ال�شمول املايل‬ ‫جت���ري يف م�ص���ر‪ ،‬ويقودها البن���ك املركزي امل�ص���ري‪ ،‬حيث تبث‬ ‫القنوات الف�ضائية امل�صرية برامج متنوعة تدعو املواطنني هناك‬ ‫من ا�صحاب امل�شاريع املختلفة‪ ،‬ف�ضال عمن يفكر مب�شروع وا�ضح‬ ‫املردود امل���ادي‪ ،‬ملراجعة امل�ص���ارف املعنية والتق���دمي على قر�ض‬ ‫حت���دد قيمته مب���ا يتوفر لطال���ب القر�ض م���ن �ضمان���ات لتوا�صل‬ ‫عمل���ه فيه‪ ،‬ف�ض�ل�ا عن املردود املتوق���ع ليتم التعاق���د بني امل�صرف‬ ‫واملقرت�ض على الق�سط ال�شهري املرتتب دفعه من موارد امل�شروع‬ ‫دون ان نتمك���ن م���ن الوق���وف على �آلي���ات �ضمان القر����ض‪ ،‬لكنها‬ ‫بال�ضرورة لي�ست �أمرا م�ستحيال‪.‬‬ ‫لق���د ا�ستعر����ض الإع�ل�ام امل�ص���ري مناذج متع���ددة م���ن القرو�ض‬ ‫املعطاة‪ ،‬وهو ما ي�ؤكد م�صداقية توا�صله وحتقيقه لنتائج ايجابية‬ ‫يف توفري فر�ص عمل يف امليادين الزراعية وال�صناعية واحلرفية‬ ‫والتجاري���ة على ال�سواء‪ ،‬ففي الوقت ال���ذي كان م�شروع �صناعي‬ ‫لبناء مركبات (�شعبية) قد ح�صل على مبلغ ‪ 250‬الف جنيه اي ما‬ ‫يق���رب من ‪ 15‬ال���ف دوالر‪ ،‬ليوفر العم���ل للمقرت�ض وع�شرة عمال‬ ‫�آخري���ن‪ ،‬ثمة قر�ض المر�أة فالحة‪ ،‬بل���غ ‪ 300‬جنيه اي مبا ال يزيد‬ ‫عن ‪ 18‬دوالرا‪ ،‬لت�ش�ت�ري املقرت�ضة دجاجا وتربيه وحت�صل على‬ ‫بي�ض���ه ثم تكاثر الدجاج لتبيعه وت�سدد القر�ض ب�سهولة وحت�صل‬ ‫عل���ى ارب���اح ت�ساعدها يف توفري م���ورد مايل يلب���ي احتياجاتها‪.‬‬ ‫وتتنوع النماذج اكرث‪ ،‬حني ت�ستعر�ض لنا م�شروع خياطة ب�سيطا‬ ‫يب���د�أ مباكنتي خياطة يتطور م���ع ت�سديدات القر�ض ال�شهرية اىل‬ ‫ارب���ع ماكنات ثم تتبعها ماكنتان اخري���ان‪ ،‬ويغدو م�شروعا يوفر‬ ‫فر����ص عمل لثم���ان من العامالت اللواتي ك���ن يعانني من البطالة‪،‬‬ ‫فيما تتفاخر فالحة اخري ب�أنها زادت من موارد دخلها باحل�صول‬ ‫عل���ى قر�ض ا�شرتت به عربة جترها داب���ة لتنقل جريد النخل اىل‬ ‫ور�ش ت�صنيع���ه‪ ،‬بالتعاون مع زوجها وابنهم���ا لتقول مبلء فمها‬ ‫ان وارده���ا اليومي قد بلغ ما بني اربعني اىل خم�سني جنيها‪ ،‬اذن‬ ‫ك���م من الأي���دي العاملة التي تعاين من البطال���ة يف العراق ميكن‬ ‫�أن جت���د لها موردا‪ ،‬او فر�ص عمل كرمي���ة اذا ما اعتمدنا برناجما‬ ‫لل�شم���ول امل���ايل يقوم البنك املرك���زي‪ ،‬او اية جه���ة يهمها فعال �أن‬ ‫تتحقق فر�ص عمل تلبي حاجات ال�ساعني الغتنامها‪ ،‬واحتياجات‬ ‫ال�سوق املحلي���ة ملنتجات م�شروعات �صناعي���ة او حرفية �صغرية‬ ‫بات ال�سوق ي�س���د احتياجاتنا لها من ا�ستريادها بالعملة ال�صعبة‬ ‫ومبوا�صف���ات ادرك امل�ستهلك عدم مطابقته���ا الحتياجاته‪ ،‬ناهيك‬ ‫عن كفاءتها النوعية‪.‬‬

‫بغداد‪ /‬متابعة امل�شرق ‪:‬‬

‫ثالث وثائق �سيطرحها العراق يف م�ؤمتر الكويت‬

‫�أك��� َد رئي�س الهيئة الوطنية لال�ستثم���ار �سامي االعرجي‪� ،‬أن‬ ‫الع���راق �سيطرح خ�ل�ال م�ؤمتر املانح�ي�ن يف الكويت املبالغ‬ ‫املطلوبة العمار املناطق املحررة‪ ،‬مع اخلارطة اال�ستثمارية‬ ‫يف عم���وم املحافظات‪ .‬وقال االعرجي يف ت�صريح �صحفي‪:‬‬ ‫�إن العراق و�ضع ر�ؤي���ة ا�ستثمارية �سيطرحها خالل م�ؤمتر‬ ‫املانح�ي�ن بالكوي���ت‪ ،‬بالتعاون مع البنك ال���دويل وم�ؤ�س�سة‬ ‫التمويل ال���دويل وبع�ض اجلهات الدولي���ة الكربى‪ ،‬م�شريا‬

‫اىل انها تت�ضمن ثالث وثائق مهمة الأوىل عن مقدار الدمار‬ ‫ال���ذي ح�صل نتيج���ة العملي���ات الع�سكرية واج���رام داع�ش‬ ‫خا�صة يف املناطق التي احتلها‪� ،‬أما الوثيقة الثانية فهي عن‬ ‫املبال���غ املطلوبة لإعادة االعمار‪ ،‬مبينا‪� :‬إن هاتني الوثيقتني‬ ‫متت���ا بدرا�سات دقيقة ميداني���ة وبالتعاون مع البنك الدويل‬ ‫والأمم املتح���دة وفق تقديرات دقيقة‪ .‬و�أ�ضاف‪ :‬اما الوثيقة‬ ‫الأخ���رى فهي عن بيئة اال�سـتثمار يف العراق حيث تتمحور‬ ‫ح ـ���ول اخلارط���ة اال�ســتثمارية ف ــي حمافظ���ات البالد‪ ،‬الفتا‬

‫يف الوق���ت نف�سه‪ ،‬اىل ان القط���اع اخلا�ص ت�أثر كثريا خالل‬ ‫ال�سـن���وات املا�ضي���ة يف ظ���ل غي���اب املوازن���ة اال�ستثمارية‪،‬‬ ‫مقاب���ل ذل���ك حق���ق امل�ستثم���رون يف املحافظ���ات �إجن���ازات‬ ‫جي���دة‪ .‬يذكر �أن م�ؤمت���ر املانحني يف الكويت م���ن املقرر �أن‬ ‫يعق���د للمدة من ‪ 14 - 12‬من ال�شه���ر اجلاري و�سيخ�ص�ص‪،‬‬ ‫الي���وم الأول منه لعر�ض الفر����ص اال�ستثمارية يف العراق‪،‬‬ ‫كما �ستخ�ص�ص الأيام الأخرى جلمع مبلغ ‪ 100‬مليار دوالر‬ ‫العم���ار امل���دن املح���ررة و�سي�ش���ارك يف امل�ؤمت���ر ‪ 70‬دولة‪.‬‬

‫ت�أهيل و�إ�صالح خم�س �آبار يف العراق‬ ‫بغداد‪ /‬متابعة امل�شرق ‪:‬‬

‫�أعلن���تْ �شركة (نفط الب�صرة) العراقية ت�أهيل وا�ست�صالح ‪� 5‬آبار يف حقل الطوبة النفطي‪،‬‬ ‫جنوب���ي الب�ل�اد‪ ،‬بطاق���ة �إنتاجية تبل���غ ‪� 11‬ألف برميل يومي���ا‪ .‬ونقل بيان �ص���ادر عن هيئة‬ ‫احلف���ر واال�ست�صالح يف ال�شركة عن مدير ق�سم الإنتاج بالرفع ال�صناعي رئي�س املهند�سني‪،‬‬ ‫فرق���د م�صطفى‪ ،‬قوله ام�س الثالثاء‪ ،‬جرى ت�أهي���ل وا�ست�صالح خم�س �آبار يف حقل الطوبة‬ ‫النفط���ي‪ ،‬والآبار هي‪ :‬طوبة ‪ ،17‬وطوبة ‪ ،4‬وطوبة ‪ ،36‬وطوبة ‪ ،27‬وطوبة ‪ .28‬و�أ�ضاف‬

‫البي���ان �أن الآبار جرى ت�أهيلها بامل�ضخات الغاط�س���ة الكهربائية‪ ،‬وهذا النوع من امل�ضخات‬ ‫ي�ستخ���دم لأول م���رة يف حق���ل الطوبة‪ ،‬م�ؤك���دا‪� :‬إن بئري طوب���ة ‪ 17‬وطوب���ة ‪ 4‬الإنتاجية‪،‬‬ ‫�سي�ضخ���ان ب�صورة م�ستدمية‪ ،‬وتبل���غ طاقتهما الإنتاجية ‪ 3000‬برمي���ل يومي ًا‪ ،‬بينما تبلغ‬ ‫طاقة الآبار اخلم�س كلها ما يقارب ‪� 11‬ألف برميل يوميا‪ .‬ولفت البيان �إىل‪� :‬إن �آبارا �أخرى‬ ‫�سيجري ت�أهيلها بامل�ضخات الغاط�سة الكهربائية‪ ،‬يف حقل الطوبة خالل الن�صف الثاين من‬ ‫العام اجلاري‪ ،‬وهي الآن يف طور التجهيز باملواد املطلوبة‪.‬‬


‫‪4‬‬

‫االربعاء املوافق ‪ 7‬من �شباط ‪ 2018‬العدد ‪ 3970‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬

‫ملفات وقضايا‬

‫‪Wednesday ,7 February. 2018 No. 3970 Year 15‬‬

‫أحمد حسن البكر ‪ ..‬ودوره يف تاريخ العراق السياسي الحديث (‪1914‬م – ‪1982‬م)‬

‫البكر‪:‬املال م�صطفى الربزاين يقود حركة معادية �شمايل العراق‬ ‫ت�أليف ‪� /‬شامل عبد القادر‬ ‫اندلعت احلرب و�سقط النظام وغادر الفريق احلافظ مع‬ ‫ِ‬ ‫الالجئني ال�سوريني اىل احل��دود العراقية – ال�سورية‬ ‫ووافق الرئي�س ب�شار اال�سد على دخولهم �سوريا ب�شرط‬ ‫ان ال مي��ار��س��وا اي ن�شاط �سيا�سي‪ ،‬ف��واف �ق��وا‪ ،‬وعاد‬ ‫احلافظ اىل منزله يف حلب ومات فيها وخالل �سفرتي‬ ‫اىل �سوريا عام ‪ 2005‬حاولت مقابلة احلافظ‪ ،‬لكنني مل‬ ‫اجنح يف م�سعاي‪ ،‬لأن بع�ض اال�صدقاء ن�صحوين بعدم‬ ‫اح��راج��ه‪ ،‬وك��ررت املحاولة ع��ام ‪ 2007‬وف�شلت اي�ضا‪،‬‬ ‫ومات احلافظ ومل تن�شر مذكراته التي احتفظت بن�سخة‬ ‫منها ‪.‬‬ ‫كتب الفريق امني احلافظ يف الف�صل الثامن من مذكراته‬ ‫عن الفرتة التي �سبقت حركة ‪ 17‬متوز ‪: 1968‬‬ ‫((ج��اءين الرفيق الدكتور ع��زت م�صطفى اىل بريوت‬ ‫ر�سوال من الرفاق العراقيني‪ ,‬وعند اجتماعي به قال‪:‬‬ ‫ان الرفاق يف العراق يعر�ضون عليه م�ساعدة يحتاجها‬ ‫ال��رف��اق يف ب�ي�روت ف��اع�ت��ذرت ��ش��اك��را واذك ��ر ان��ه جاء‬ ‫يحمل هدية رمزية "من ال�سما" وبع�ض علب ال�شاي‬ ‫والتمر امل�صنع‪ ،‬وملح يل ان الرفاق يف بغداد يخربونك‬ ‫ان التغيري قريب جدا فهو قاب قو�سني او ادنى و قال‪:‬‬ ‫ان االم��ور ت�سري يف �صالح احل��زب فحملته ر�سالة اىل‬ ‫الرفيق احمد ح�سن البكر (اب��و هيثم)‪ .‬ثم ج��اءين وفد‬ ‫�آخ��ر بعد م��دة وج�ي��زة على ر�أ� �س��ه ال�سيد عبدال�ستار‬ ‫اجل� ��واري‪ ،‬واخ�ب�رين ان ال��رف��اق يف ب�غ��داد يقرئونك‬ ‫ال�سالم وهم جاهزون لأي م�ساعدة مادية و غري مادية‬ ‫فاعتذرت و�شكرت وكان يحمل يل هدية من الرفاق يف‬ ‫بغداد اي�ضا – "من ال�سماء" و �شاي وغريه‪.‬‬ ‫هذا وقد ذك��رت بع�ض ال�صحف اللبنانية ان تظاهرات‬ ‫البعثيني وعلى ر�أ�سهم احمد ح�سن البكر ونقيب املعلمني‬ ‫اال�ستاذ عبدال�ستار اجل��واري وغريهما مت�ل�أ �شوارع‬ ‫بغداد الرئي�سة وفعال فقد اعلنت الثورة يف ‪ 17‬متوز‬ ‫ع��ام ‪ 1968‬فات�صلت برفاقي اع�ضاء القيادة القومية‬ ‫يف بريوت واخربتهم ورجوتهم ان نر�سل برقية تهنئة‬ ‫لرفاقنا يف بغداد على جناح ثورتهم فلم يوافقوا‪ .‬مدعني‬ ‫ان القيادة ال علم لها بالثورة وان من الواجب على الرفاق‬ ‫العراقيني ان يعلموا القيادة وان ي�أخذوا موافقتها على‬ ‫ذلك‪.‬وهكذا كان‪..‬حيث ار�سلت برقية تهنئة با�سمي اىل‬ ‫بغداد اهنئهم فيها بنجاح ال�ث��ورة‪..‬واذك��ر ان الربقية‬ ‫و�ضعت يف منت�صف ال�صفحة االوىل جلريدة الثورة‬

‫صالح مهدي عماش‪:‬‬ ‫خالل أسبوع سننهي‬ ‫حركة األكراد!‬

‫العراقية ‪..‬وما هي اال ايام قالئل حتى زارين يف �شقة‬ ‫ا�سكنها انا واهلي يف بريوت امللحق الع�سكري العراقي‬ ‫يف ب�ي�روت‪ ،‬وك��ان يحمل يل ر�سالة خطية م��ن رئي�س‬ ‫اجلمهورية اللواء احمد ح�سن البكر وخال�صة ما جاء‬ ‫فيها انه يدعوين هو ورفاقه الكرام اىل االقامة يف بغداد‬ ‫الثورة كما وانه يذكر يل انهم �سيفعلون ذلك اي�ضا بعد‬ ‫مدة و�سيدعون اال�ستاذ مي�شيل عفلق القائد املو�س�س‬ ‫ه��و ورف��اق��ه اىل االق��ام��ة يف ب �غ��داد وك��ذل��ك ذك ��ريل يف‬ ‫الر�سالة‪:‬اننا وخالل ب�ضعة ايام �سي�ستلم احلزب ال�سلطة‬ ‫كاملة يف بغداد دون اي �شك‪..‬وهذا ما وقع فعال‪..‬ات�صلت‬ ‫برفاقي يف بريوت و بخا�صة اع�ضاء (ق‪.‬ق) واخربتهم‬ ‫عن زي��ارة امللحق الع�سكري يل وو�ضعت الر�سالة بني‬

‫ايديهم فقر�ؤوها و قالوا اننا اي�ضا �سن�سافر معك اىل‬ ‫بغداد ومت االت�صال بال�شركة اللبنانية للطريان وحجزنا‬ ‫يف ي��وم حم��دد و�ساعة حم��دده مقاعد لنا للتوجه اىل‬ ‫ب�غ��داد وك��ان��ت هناك ط��ائ��رة تطري م��ن ب�يروت مبا�شرة‬ ‫اىل بغداد مارة ب�سماء �سورية (فوق دم�شق) وهنا البد‬ ‫من ذكر حادثة جرت معناعلى درجة كبرية من االهمية‬ ‫وه��ي ان خرب �سفرنا اىل بغداد نقل اىل دم�شق حيث‬ ‫ع�صابة ال�سوء بائعو اجلوالن (ال�سرائيل)‪ ..‬حقيقة ذلك‬ ‫انه يف ليلة ال�سفر ويف فجر تلك الليلة قرع باب بيتي‬ ‫قرعا �شديدا فا�ستيقظت على �صوت ذلك القرع املفاجئ‬ ‫وفتحت الباب فاذا بي اجد امامي(‪ )...‬وهو يعي�ش االن‬ ‫يف �سوريا ومل اذكر ا�سمه خوفا عليه من ع�صابة االجرام‬ ‫والقتل والف�ساد واالف�ساد يف دم�شق‪ ..‬فدعوته ان يتف�ضل‬ ‫بالدخول‪ ،‬فعانقني بكل حما�سة ونخوة و قال يل ا�سمح‬ ‫يل يا�سيدي الفريق ان ال ادخل اىل البيت و�س�أكتفي بكالم‬ ‫احمله اليك من اخوانك ال�ضباط يف (‪ ،)....‬خال�صته ان‬ ‫ال�سلطة يف ال�شام و�صلها خرب �سفرك اىل العراق يوم‬ ‫كذا و�ساعة كذا وانها اعطت االوامر بالعمل على انزال‬

‫الطائرة يف مطار دم�شق العتقالك انت بالذات فاخوتك‬ ‫ورفاقك( ‪ )......‬يرجونك رجاء حارا ان ت�ؤجل �سفرك‬ ‫اىل بغداد وين�صحون بال�سفر عن طريق اخر ويف�ضلون‬ ‫طريق بريوت – ا�ستانبول – بغداد‪.!)).‬‬ ‫وي�ضيف الفريق احلافظ ‪ (( :‬قمت ب�إخبار الدكتور اليا�س‬ ‫فرح وحممد �سليمان واال�ستاذ �شبلي بكل ما�سمعته دون‬ ‫ان اذكر ا�سم الذي اخربين فاجاب الدكتور اليا�س بانه‬ ‫�سي�سافر يف نف�س الطائرة اما اال�ستاذ �شبلي فقد قال‬ ‫(اما انا ف�س�ألغي احلجز‪ ،‬و�سن�سافر انا وانت عن طريق‬ ‫ا�ستانبول‪ )..‬وق��د حدثني يف ب�غ��داد الدكتور اليا�س‬ ‫قائال‪":‬بعد ان حلقت بنا الطائرة التي تقلنا اىل بغداد‬ ‫فوق دم�شق حدث ات�صال بني دم�شق والطائرة ي�س�ألونهم‬ ‫هل الفريق امني احلافظ معكم فاجابوهم بانه غري طريق‬ ‫�سفره ال�سباب ال يعلمون عنها �شيئا‪!))"..‬وي�سرتجع‬ ‫الفريق احلافظ ذكرياته عن عام ‪1963‬قائال‪((:‬زارين‬ ‫رئي�س وزراء العراق احمد ح�سن البكر ب�صحبة وزير‬ ‫ال��دف��اع ال�سيد �صالح مهدي عما�ش وق��د كانا يف مهمة‬ ‫حزبية ح�ضرا فيها امل�ؤمتر القومي ال�ساد�س املنعقد يف‬

‫عواقب حـــرب الكويـــت‬

‫الحلقة‬ ‫الثامنة والستون‬

‫كتاب يف حلقات‬

‫دم�شق مع بع�ض الرفاق العراقيني كما وكانا قد ح�ضرا‬ ‫بع�ضا من اجتماعات القيادة القومية يف مدينه دم�شق‬ ‫اي�ضا‪ .‬قال يل رئي�س الوزراء احمد ح�سن البكر ‪:‬احببنا‬ ‫ان جنتمع بك انت وحدك لن�ستمع اوال اىل وجهة نظرك‬ ‫فيما يخ�ص �شمال العراق من حتركات م�سلحة تقوم بها‬ ‫زمر على را�سها املال م�صطفى ال�برزاين وما يطلقه من‬ ‫ت�صريحات معادية وما يدعيه بانه �سيعمل على حتقيق‬ ‫اال�ستقالل الناجز لالكراد لتكون املنطقة ال�شمالية من‬ ‫العراق دولة م�ستقلة منف�صلة عن العراق‪.‬‬ ‫قلت ‪:‬انني اعرف االكراد معرفة جيدة كما وانني احب‬ ‫واح�ت�رم ه��ذا ال�شعب واق� ��دره ح��ق ق ��دره واج ��د انهم‬ ‫قوم ا�صحاب همة وبا�س وانهم رجال حرب ويتحلون‬ ‫ب�صفات طيبة وك��رمي��ة‪.‬ورغ��م ه��ذا ال��ذي اع��رف��ه عنهم‬ ‫واقوله فيهم فانا اقف بقوة يف وجه كل حركة انف�صالية‬ ‫تقوم يف اي بلد عربي وبخا�صة يف العراق ال�شقيق وانا‬ ‫على يقني بان وراء املال م�صطفى ال�برزاين من وراءه‬ ‫من �شيوعيني و�سوفييت من جهة وكذلك الغرب ممثال‬ ‫ب�شاه ايران ومن يختفي خلفه من جهة اخرى واننا يف‬ ‫�سورية نعترب ان املعركة االنف�صالية يف �شمال العراق‬ ‫هي معركتنا نحن اي�ضا وانتم كنتم يف طليعة من بذل‬ ‫و�ضحى ولكم علينا واج��ب الن�صرة بكل ما منلك من‬ ‫قوة و قدرات وانني على ا�ستعداد لتقدمي كل دعم ممكن‬ ‫فاجلي�ش ال�سوري هو جي�شكم وف�ضال عن ذل��ك فانني‬ ‫اذا رغبتم ف�س�أعلن تعبئة جزئية لتكون ظهريا للجي�ش‬ ‫وان�ن��ي اق�ت�رح ب��ادي ذي ب��دء بو�ضع م��ا ي�ع��ادل ن�صف‬ ‫اجلي�ش ليقاتل معكم يف �شمال العراق او ما يزيد عن‬ ‫خم�سة الوية جمحفلة ‪..‬ف�شكرين ابو هيثم"احمد ح�سن‬ ‫البكر" جزيل ال�شكر وق��ال لن�ستمع اىل الفريق وزير‬ ‫الدفاع فلقد �سبق له وقام بعملية تقدير موقف كامل وهو‬ ‫اعرف كوزير دفاع مبا يحتاجه منكم من قوى ع�سكرية‬ ‫ت�شاركنا يف حربنا م��ع االك ��راد االنف�صاليني‪..‬واخذ‬ ‫�صالح مهدي عما�ش يتحدث قائال ‪ :‬ان قواتنا الع�سكرية‬ ‫على جانب كبري من القوة والقدرة واننا ان �شـــــــاء الله‬ ‫بعد بدء العمليات الع�سكرية اجلادة خالل ا�سبوع واحد‬ ‫فقط �سندخل برزان وننهي املعركة ل�صاحلنا ولكننا نريد‬ ‫من بلدنا �سوريا ان تقوم مب�شاركة رمزية بلواء واحد‬ ‫فقط من امل�شاة‪..‬ف�ضحكت وقلت للفريق �صالح امتنى ان‬ ‫تدخلوا برزان يف �ساعات ولكنها احلرب وبخا�صة حرب‬ ‫الع�صابات ولكنني اعود القول لكم‪:‬انني على ا�ستعداد‬ ‫ا�ضعاف ا�ضعاف م��ا تطلبونه واك��رر لكم ان اجلي�ش‬ ‫ال�سوري بق�ضه و ق�ضي�ضه مع العراق ودولة العراق و‬ ‫�شعب العراق‪.‬‬

‫الحلقة‬ ‫الثامنة والعشرون‬

‫بعد وقف �إطالق النار برزت نحو ‪ 70‬منظمة معار�ضة حلكومة بغداد يف العام ‪1991‬‬ ‫د‪ .‬جميد خدوري ‪ /‬د‪� .‬أدموند غريب‬ ‫ترجمة ‪ :‬م�صطفى نعمان �أحمد‬ ‫ب�سبب التدهور يف الظروف ال�صحية‪ ،‬ال�سيما الن�سبة املتزايدة‬ ‫من الوفيات بني االطفال‪� ،‬إقرتحت الواليات املتحدة االمريكية‬ ‫وبريطانيا القرار رقم (‪ ،)986‬الذي �أجازه جمل�س الأمن يف الرابع‬ ‫ع�شر من ني�سان من عام ‪ ،1995‬ومبقت�ضاه �سيجري ال�سماح‬ ‫للعراق ببيع نفط بقيمة ملياري دوالر امريكي خالل فرتة �ستة‬ ‫�أ�شهر (مع �إمكانية التجديد لفرتة �ستة ا�شهر �أخرى لبيع نفط لقاء‬ ‫ملياري دوالر �أخرى) ل�شراء الغذاء والدواء‪ .‬وكما ن�ص القرار‬ ‫رقم (‪ )986‬فان توزيع الغذاء وال��دواء على ال�شعب �سيخ�ضع‬ ‫لإ�شراف جلنة خا�صة تابعة للأمم املتحدة‪ ،‬وقد رف�ضت احلكومة‬ ‫العراقية قبول القرار على �أ�سا�س ان �إ�شراف الأمم املتحدة ُيعد‬ ‫تدخ ًال يف ال�ش�ؤون الداخلية‪ ،‬الأمر الذي ينتهك �سيادة العراق‬ ‫و�إ�ستقالله‪ .‬و�إعرت�ض العراق �أي�ض ًا على توزيع الغذاء والدواء‬ ‫يف املنطقة الكردية‪ ،‬التي عُدت �إقليم ًا منفرد ًا يخ�ضع لإ�شراف‬ ‫الأمم املتحدة‪ ،‬لأنَّ �إطار ًا كهذا للتوزيع قد يقو�ض �سيادة العراق‪،‬‬ ‫نظر ًا لأنَّ املنطقة الكردية مازالت جزء ًا من العراق‪.‬‬ ‫ويف ع��ام ‪ ،1996‬وب�سبب تفاقم ال �ظ��روف ال�صحية‪ ،‬وافقت‬ ‫احلكومة العراقية على التعاون مع الأمم املتحدة لتنفيذ توزيع‬ ‫الغذاء يف ظل �ضغط داخلي �إىل حدٍ �إ�ستدعى املوافقة على القرار‬ ‫رقم (‪ )986‬وبع�ض ال�شيء جراء حث حكومات عربية واوربية‬ ‫�صديقة‪ .‬وكان العراق ي�أمل بتعاونه مع الأمم املتحدة ان يجري‬ ‫رف��ع ال�ع�ق��وب��ات االقت�صادية بجملتها يف امل�ستقبل القريب‪.‬‬ ‫و�سيتوقف حتقيق هذه الآمال على درجة التعاون بني ال�سلطات‬ ‫العراقية واللجنة التابعة للأمم املتحدة‪.‬‬ ‫الف�صل اخلام�س‬ ‫االنتفاضات الشيعية والكردية‬ ‫لقد �أطلقت هزمية اجلي�ش ال�ع��راق��ي على ي��د ق��وات التحالف‬ ‫والدمار الكبري الذي حلق باملناطق الع�سكرية واملدنية العنان‬ ‫للم�شاعر املكبوتة املعادية للنظام بني جمموعات املعار�ضة داخل‬ ‫البالد وخارجها‪ .‬والأهم‪� ،‬أنها حفزت املعار�ضني للنظام من بني‬ ‫ال�شيعة جنوبي العراق والكرد يف املناطق ال�شمالية الذين كانوا‬ ‫منذ فرتة طويلة يتحينون الفر�صة ال�سانحة لإ�شعال �إنتفا�ضات‬ ‫�ضد احلكومة املركزية‪.‬‬ ‫وقد تفجرت االنتفا�ضات ال�شيعية والكردية تفجر ًا تلقائي ًا حني‬ ‫�أنهى وقف لإطالق النار عمليات التحالف الع�سكرية‪ .‬فقد وجدت‬ ‫هذه االنتفا�ضات احلافز من اجلهود املن�سقة للعديد من جمموعات‬ ‫املعار�ضة‪ .‬وكان الأمر املفروغ منه تقريب ًا ان نهاية النظام باتت‬

‫و�شيكة عقب �إعالن الرئي�س بو�ش (‪� 27‬شباط من عام ‪� )1991‬أنه‬ ‫�أنهى عملية عا�صفة ال�صحراء‪ .‬وقد �أُبرمت الهدنة يف �سفوان يف‬ ‫الثالث من �آذار حني وافق القادة الع�سكريون من الطرفني على‬ ‫�شروط وقف �إطالق النار الذي ترك حوايل �سد�س �أرا�ضي العراق‬ ‫حتت �سيطرة قوات التحالف‪.‬‬ ‫ومت �ث��ل امل �ع��ار� �ض��ة ال �ع��راق �ي��ة ل�ل�ن�ظ��ام م ��دى وا� �س �ع � ًا ل�ل��أف��راد‪،‬‬ ‫واملنظمات‪ ،‬والأح ��زاب ال�سيا�سية والدينية‪ ،‬واحل��رك��ات التي‬ ‫حت��وز على درج��ات خمتلفة من الدعم داخ��ل ال�ع��راق‪ .‬وتراوح‬ ‫العدد االجمايل ملنظمات املعار�ضة التي عانت‪ ،‬و�إ�ستمرت يف‬ ‫املعاناة‪ ،‬من الت�شظي والتناف�س ما بني (‪� )65‬إىل (‪ )70‬منظمة‪.‬‬ ‫وتت�ألف هذه املنظمات من عدد من املجموعات الدينية والعرقية‬ ‫على �شاكلة ال�شيعة‪ ،‬والكرد‪ ،‬والرتكمان‪ ،‬والآ�شوريني‪ ،‬ف�ض ًال عن‬ ‫االحزاب ال�شيوعية‪ ،‬والإ�سالمية‪ ،‬والعلمانية‪ ،‬والقومية العربية‪،‬‬ ‫و�شخ�صيات م�ستقلة �أخرى‪ .‬ولعل العامل الوحيد الذي يوحدهم‬ ‫يكمن يف معار�ضتهم للنظام البعثي‪ .‬وتوا�صلت اخلالفات‬ ‫ال�شخ�صية وااليديولوجية وال�سيا�سية العميقة بينها‪ .‬وعلى‬ ‫العموم ثمة َمنْ ينظر �إىل قدرتهم على ت�شكيل معار�ضة م�ؤثرة‬ ‫وقدرتهم على �إ�سقاط النظام ب�شك حتى من العديد من م�ؤيديهم‬ ‫االقليميني والغربيني‪ .‬وقد عا�ش معظم قادة املعار�ضة يف املنفى‬ ‫ل�سنوات طوال وهم غري معروفني ملعظم املواطنني العراقيني‪.‬‬ ‫وهم على العموم يفتقرون �إىل تنظيمات قوية �أو قاعدة �صلبة‬ ‫للدعم داخ��ل البالد‪.‬وكانت الأح ��زاب الكردية حت��وز على �أكرب‬ ‫قاعدة للدعم‪ :‬احلزب الدميقراطي الكرد�ستاين واالحتاد الوطني‬ ‫الكرد�ستاين‪ .‬ويتزعم احلزب الدميقراطي الكرد�ستاين م�سعود‬ ‫ال �ب��ارزاين‪ ،‬جنل امل�لا م�صطفى ال�ب��ارزاين ال��ذي �أ�س�س احلزب‬ ‫وقاد الكرد العراقيني من اربعينيات القرن الع�شرين حتى وفاته‬ ‫يف ع��ام ‪ .1979‬ويتزعم االحت��اد الوطني الكرد�ستاين جالل‬ ‫الطالباين الذي بزغ يف �ستينيات القرن الع�شرين بو�صفه ند ًا‬ ‫ون��اق��د ًا للمال م�صطفى ال �ب��ارزاين‪ .‬وف�ض ًال عن هذين احلزبني‬ ‫الكبريين على امل�سرح الكردي‪ ،‬ثمة جمموعات �إ�سالمية �صغرية‪،‬‬ ‫ولكنها متنامية على �شاكلة احلركة الإ�سالمية الكرد�ستانية التي‬ ‫يتزعمها ال�شيخ عمر وعثمان عبد العزيز وحزب الله الكرد�ستاين‬ ‫الذي يتزعمه �أدهم بارزاين‪ ،‬وكان هذا احلزب نا�شط ًا �أي�ض ًا ف�ض ًال‬ ‫عن جمموعات �إقطاعية ع�شائرية متنفذة �سنتطرق �إليها �أدناه‪.‬‬ ‫وقد حقق حزب العمال الكرد�ستاين الذي �إ�ستخدم �شمايل العراق‬ ‫بو�صفها واح��دة من قواعده يف القتال �ضد احلكومة الرتكية‬ ‫بع�ض املكا�سب بني الكرد العراقيني‪ .‬لقد �أعطى الغزو العراقي‬ ‫للكويت ورد الفعل الدويل حياله حياة متجددة ملعار�ضة �ضعيفة‬ ‫للغاية‪ .‬ففي عام ‪� ،1990‬إلتقت جمموعات املعار�ضة‪ ،‬التي �ضمت‬ ‫للمرة الأوىل ممثلني عن ال�شيعة يف دم�شق حيث �أ�س�سوا جلنة‬ ‫العمل الوطني امل�شرتك ل�صياغة �سرتاتيجية م�صممة لتن�سيق‬

‫عام ‪ 1992‬اجتمع (‪ )200‬مندوب‬ ‫يمثلون مجموعات معارضة‬ ‫كردية وشيعية علمانية يف‬ ‫فيينا حيث أسسوا املؤتمر‬ ‫الوطني العراقي‬ ‫�أن�شطتهم بغية الإطاحة بالنظام‪ .‬وقد لعبت املجموعات الكردية‬ ‫وال�شيعية دور ًا رئي�س ًا يف االنتفا�ضات غري املكتوب لها النجاح‬ ‫التي �إندلعت يف نهاية عا�صفة ال�صحراء‪.‬‬ ‫وخالل االنتفا�ضات التي �إندلعت يف �آذار من عام ‪� ،1991‬إلتقت‬ ‫جمموعات املعار�ضة يف بريوت واتفقت على العمل على ا�ستبدال‬ ‫النظام البعثي بنظام ف�ي��درايل ودميقراطي يتمتع فيه الكرد‬ ‫مب�ستوى وا�سع من احلكم الذاتي‪ .‬وعلى �أية حال‪ ،‬مل تكن هذه‬ ‫املجموعات قادرة على العمل مع ًا على الرغم من حماوالت �إقامة‬ ‫تنظيم جامع للمعار�ضة ميتاز بفاعلية �أكرب‪ .‬ويف حزيران من عام‬

‫‪� 1992‬إجتمع (‪ )200‬مندوب ميثلون جمموعات معار�ضة كردية‬ ‫و�شيعية علمانية يف فيينا حيث �أ�س�سوا امل�ؤمتر الوطني العراقي‪.‬‬ ‫ويف ت�شرين الأول من عام ‪� ،1991‬إجتمع ممثلو امل�ؤمتر الوطني‬ ‫العراقي يف املنطقة الكردية التي حتظى بحماية احللفاء الغربيني‬ ‫النتخاب قيادة تت�ألف من ثالثة �أ�شخا�ص وجمل�س تنفيذي يت�ألف‬ ‫من (‪ )26‬ع�ضو ًا‪ .‬وقد تر�أ�س املجل�س التنفيذي �أحمد اجللبي‪،‬‬ ‫وهو �صرييف �شيعي علماين‪ .‬وت�ألف املجل�س من ح�سن النقيب‪،‬‬ ‫وهو قومي عربي ورئي�س �أركان �سابق للجي�ش العراقي �إن�شق‬ ‫عن النظام يف عام ‪ 1978‬حني كان �سفري ًا للعراق يف �سوريا‪،‬‬ ‫والزعيم الكردي م�سعود البارزاين‪ ،‬وحممد بحر العلوم‪ ،‬وهو‬ ‫رجل دين �شيعي معتدل ال ُيف�ضل �إقامة دولة �إ�سالمية‪ .‬وخالل‬ ‫�أيام قالئل عقب حرب التحالف‪� ،‬سرعان ما �أمتدت االنتفا�ضة يف‬ ‫اجلزء اجلنوبي من العراق �إىل املنطقة الكردية يف ال�شمال‪ .‬وقد‬ ‫بد�أت "االنتفا�ضة ال�شعبية"‪ ،‬كما كانت تو�صف‪ ،‬يف الثاين من‬ ‫�آذار حني و�صلت جمموعة من رجال م�سلحني من �سوق ال�شيوخ‪،‬‬ ‫وهي بلدة خ�ضعت ل�سيطرة القوات االمريكية‪� ،‬إىل النا�صرية‬ ‫و�شرعت بتنظيم مئات الفارين من احلرب للهجوم على املقرات‬ ‫احلكومية يف املنطقة‪ .‬وتقع النا�صرية على حافة الأهوار حيث‬ ‫ك��ان ال�ف��ارون العراقيون من احل��رب قد جلئوا �إليها ف�ض ًال عن‬ ‫املعار�ضني ال�شيعة للنظام‪.‬‬


‫االربعاء املوافق ‪ 7‬من �شباط ‪ 2018‬العدد ‪ 3970‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬ ‫‪Wednesday ,7 February. 2018 No. 3970 Year 15‬‬

‫م�س�ؤول حملي يك�شف ‪:‬االنتماء الع�شائري يف العراق‬ ‫مينع ال�شرطة من تنفيذ ‪ 1800‬مذكرة قب�ض‬ ‫بغداد‪ /‬متابعة امل�شرق‪:‬‬

‫ك���ش� َ‬ ‫�ف رئ�ي����س حمكمة ا�ستئناف مي�سان‬ ‫االحتادية القا�ضي رحيم نومان ها�شم �أن‬ ‫�أكرث من ‪� 1800‬أمر �إلقاء قب�ض بحق مطلوبني‬ ‫للق�ضاء يف حمافظة مي�سان مل تنفذ‪ ،‬وفيما‬ ‫�أرجع الأ�سباب �إىل �ضعف الأجهزة االمنية‪،‬‬ ‫لفت �إىل �أن معظم جرائم ه�ؤالء املطلوبني‬ ‫تتعلق بالنزاعات الع�شائرية‪ .‬وقال ها�شم‬ ‫يف حوار مو�سع ن�شرته �صحيفة "الق�ضاء"‬ ‫االلكرتونية �إن "مي�سان مدينة ع�شائرية‬ ‫ب�شكل �أع �م��ق م��ن ال�ك�ث�ير م��ن املحافظات‬ ‫الأخ ��رى ال�سيما ال�ن��واح��ي والأق�ضية يف‬ ‫ج�ن��وب امل��دي�ن��ة‪ ،‬وه ��ذه ال�سمة مثلما هي‬ ‫�إيجابية على امل�ستوى القانوين يف جانب‪،‬‬ ‫هي �سلبية يف جوانب خمتلفة‪ ،‬ولعل �أبرز‬ ‫هذه اجلوانب ما يرتبط بالبعد الأمني"‪.‬‬

‫ولفت ها�شم �إىل �أن "هذه النزعة القبلية‬ ‫ت�ؤدي ب�شكل من الأ�شكال �إىل �ضعف الأجهزة‬ ‫االمنية يف املحافظة فهنالك نقطة جوهرية‬ ‫يف هذا املجتمع وهو االنتماء �إىل الع�شرية‬ ‫على ح�ساب القوانني‪ ،‬وهذا ال ي�شمل فقط‬ ‫بع�ض املواطنني بل يتعداه حتى للموظفني‬ ‫ومنهم �أفراد الأجهزة الأمنية"‪ .‬وعن �سبب‬ ‫ع��دم مالحقة املجرمني ومرتكبي حوادث‬ ‫القتل �أف��اد ب��أن "الكثري من �أف��راد الأجهزة‬ ‫التنفيذية وعلى ر�أ�سها الأمنية هم ع�شائريو‬ ‫االنتماء �أكرث من �أي انتماء �آخر‪ ،‬وال�سبب‬ ‫ال�ث��اين يكمن يف ع��دم ق��درة ه��ذه الأجهزة‬ ‫ع �ل��ى �أداء ع�م�ل�ه��ا م �ق��ارن��ة ب��ق��درة بع�ض‬ ‫الع�شائر والبيوتات"‪ .‬و�أو� �ض��ح رئي�س‬ ‫ا�ستئناف مي�سان �أن "هناك ع�شائر يف‬ ‫املحافظة متتلك �أ�سلحة �أكرب و�أكرث مما لدى‬

‫للمرة األوىل منذ ‪ 4‬سنوات‬

‫حذر بني العرب والكرد‬ ‫�إلتئام ِ‬ ‫يف �صالح الدين‬ ‫بغداد‪/‬متابعة امل�شرق‪:‬‬

‫أ�شرفت احلكومَة العراقية والقوات االحتادية‪ ،‬بعد ت�سلمها امللف الأمني‬ ‫� ِ‬ ‫لق�ضاء طوزخرماتو ومناطق �شرق تكريت يف �صالح الدين‪ ،‬على عودة‬ ‫نحو ‪� 3‬آالف عائلة نازحة من العرب ال�سنة والكرد �إىل طوزخرماتو‬ ‫وناحية �سليمان بيك‪ ،‬وفق حمافظ �صالح الدين‪ .‬وي�شهد الق�ضاء‪ ،‬للمرة‬ ‫الأوىل منذ ‪� 4‬أع��وام‪ ،‬ع��ودة العرب والكرد �إىل مناطقهم بعد خ�ضوعه‬ ‫ل�صراع دموي بني قوات البي�شمركة واحل�شد ال�شعبي‪ ،‬حتى و�صف ب�أنه‬ ‫خارج �سلطة الدولة العراقية‪ .‬وطالب قائممقام الق�ضاء احلكومة املركزية‬ ‫بامل�ساعدة والإبقاء على القوات االحتادية لت�أمني املنطقة‪ .‬و�إىل اجلنوب‬ ‫من تكريت حيث ق�ضاء بلد وناحية عزيز بلد‪ ،‬ذات الرتكيبة ال�سكانية‬ ‫املختلطة‪ ،‬عادت نحو ‪ 300‬عائلة خالل �أ�سبوع واحد‪ ،‬برغم اخلالفات بني‬ ‫الع�شائر ال�سنية وال�شيعية بعد طرد تنظيم داع�ش‪ .‬وبالرغم من �إعالن‬ ‫الأمم املتحدة عودة نحو مليونني ون�صف املليون نازح �إىل مناطقهم‪،‬‬ ‫�أفادت وزارة الهجرة واملهجرين بتعذر عودة �أكرث من مليونني �آخرين‪.‬‬

‫الأجهزة الأمنية‪ ،‬وع��دد غري قليل من هذه‬ ‫الع�شائر ال تخ�ضع للقوانني ولديها و�سائلها‬ ‫املختلفة ال �ت��ي ه��ي ع�ل��ى الأغ �ل��ب خمالفة‬ ‫للقانون"‪ ،‬الفتا �إىل �أن "القوانني قادرة‬ ‫على املعاجلة‪ ،‬لكنها ت�صطدم بقدرة التنفيذ‬ ‫والقدرة على تطبيقها"‪.‬من جانب �آخر‪ ،‬ذكر‬ ‫�أن "�ضعف الت�شديدات الأمنية على احلدود‬ ‫ف�سح املجال لدخول املخدرات ب�شكل كبري"‪،‬‬ ‫م�ط��ال�ب� ًا "احلكومة ال�ع��راق�ي��ة بعمل جاد‬ ‫لفر�ض القانون وهيبة الدولة ونزع ال�سالح‬ ‫يف حم��اف �ظ��ة مي�سان"‪ .‬وحت� ��دث ها�شم‬ ‫ع��ن "تق�صري كبري" يف �إن���ش��اء م�صحات‬ ‫ملعاجلة امل��دن�ين م��ن امل �خ��درات‪ .‬الف�ت��ا �إىل‬ ‫�أن توزيعها يف املحافظة يتم يف البيوت‪،‬‬ ‫م�ن�ت�ق��دا ب�ع����ض ف �ق��رات ق��ان��ون امل �خ��درات‬ ‫اجل��دي��د ال� ��ذي خ �ف��ف ب�ع����ض العقوبات‪.‬‬

‫جمل�س ال ��وزراء مقرتح قانون حماية‬ ‫�أي � َد‬ ‫ُ‬ ‫املعلمني واملدر�سني ب�صيغته املعدلة‪ ،‬بح�سب‬ ‫تو�صية اللجنة امل�ؤلفة مبوجب االمر الديواين‬ ‫رقم ‪ 105‬ل�سنة ‪ 2017‬وقرار جمل�س الوزراء‬ ‫رقم ‪ 274‬ل�سنة ‪ .2017‬وجاء يف بيان له ان‬ ‫”قرار جمل�س الوزراء رقم ‪ 274‬ل�سنة ‪2017‬‬ ‫ين�ص على امل�ضي يف ت�شريع مقرتح قانون‬ ‫ح�م��اي��ة املعلمني وامل��در� �س�ين ب�ع��د درا�سته‬ ‫من جلنة ت�شكل برئا�سة ممثل عن الأمانة‬ ‫العامة ملجل�س ال ��وزراء وع�ضوية ممثلني‬ ‫ع��ن وزارت� ��ي امل��ال�ي��ة وال�ترب �ي��ة بالتن�سيق‬ ‫والت�شاور مع كل من اللجنة املالية وجلنة‬

‫الرتبية يف جمل�س النواب على �أال ترتتب‬ ‫�أي ت�ب�ع��ات م��ال�ي��ة ج��دي��دة ت��ره��ق املوازنة‬ ‫العامة‪ ،‬والت�أكيد على تطبيق احكام املواد‬ ‫(‪ 229‬و‪ 230‬و‪ )231‬من قانون العقوبات‬ ‫العراقي رقم ‪ 111‬ل�سنة ‪ 1969‬املعدل بحق‬ ‫كل من هدد معلما او مدر�سا او اعتدى عليهم‬ ‫اثناء ت�أديتهم لواجباتهم‪� ،‬أو ب�سببها ملنعهم‬ ‫ق�صدا م��ن �أداء واجباتهم‪ .‬والت�أكيد على‬ ‫تطبيق القرار رقم ‪ 24‬ل�سنة ‪ 1997‬بحق كل‬ ‫من ادع��ى مبطالبة ع�شائرية على املعلم او‬ ‫املدر�س عند قيامه بفعل‪ ،‬تنفيذا للقانون او‬ ‫لأمر �صادر من جهة اعلى‪ ،‬و�شمول املعلمني‬ ‫وامل��در��س�ين بالقرو�ض العقارية وال�سلف‬

‫وفقا لأحكام القوانني النافذة‪ ،‬والت�أكيد على‬ ‫نقابة املعلمني العراقيني للقيام بدورها يف‬ ‫تقدمي اخلدمات االقت�صادية واالجتماعية‬ ‫والثقافية للمعلمني واملدر�سني واالرتقاء‬ ‫مب�ستواهم ال�صحي والثقايف واالجتماعي‪،‬‬ ‫وال �ت ��أك �ي��د ع �ل��ى ت�ط�ب�ي��ق ق��ان��ون ان�ضباط‬ ‫موظفي الدولة والقطاع العام رقم ‪ 14‬ل�سنة‬ ‫‪ 1991‬املعدل يف ما يخ�ص ال�شكاوى املقدمة‬ ‫بحق املعلمني واملدر�سني”‪ .‬وا�شار اىل ان ”‬ ‫قرار املجل�س ي�أتي للحد من ظاهرة االعتداء‬ ‫على املعلمني واملدر�سني داخ��ل املدر�سة او‬ ‫خارجها‪ ،‬وم��ن اج��ل رف��ع امل�ستوى العلمي‬ ‫وامل�ع�ي���ش��ي واالرت� �ق ��اء مب�ه�ن��ة التعليم”‪.‬‬

‫"جلنة م�شرتكة عليا" لتنظيم مهمات التحالف الدويل يف العراق‬ ‫بغداد‪/‬متابعة امل�شرق‪:‬‬

‫َ‬ ‫ك�شف امل�ست�شار االم�ن��ي للحكومة العراقية �سعيد اجليا�شي عن‬ ‫ا�ستحداث جلنة امنية عليا م�شرتكة لإدارة مهمات التحالف الدويل يف‬ ‫العراق‪ .‬وقال اجليا�شي "اللجنة يخت�ص عملها باعادة تنظيم مهمات‬ ‫التحالف الدويل يف العراق من مهمات قتالية اىل تدريب وتطوير‬ ‫االجهزة االمنية العراقية"‪ .‬وعن هيكل اللجنة تابع اجليا�شي ب�أنها‬ ‫�ستكون "برئا�سة مدير جهاز االمن الوطني العراقي فالح الفيا�ض‬ ‫وع�ضوية ال��وزارات االمنية وممثلني عن التحاف الدويل"‪ .‬و�أعلن‬ ‫التحالف ال��دويل �ضد الإره��اب بقيادة وا�شنطن خف�ض قواته يف‬ ‫‪ 2018‬يف العراق‪ ،‬بعد �أن خ�سر تنظيم داع�ش جميع الأرا�ضي تقريبا‬ ‫التي ك��ان �سيطر عليها يف ه��ذا البلد‪ .‬وق��ال التحالف يف بيان‪� ،‬إن‬ ‫"وجودا م�ستمرا للتحالف يف العراق �سي�ؤمن لكن ب�شروط تتما�شى‬ ‫مع احلاجات وبالتن�سيق مع احلكومة العراقية" من دون �إعطاء �أرقام‬ ‫خلف�ض عديد القوات‪ .‬و�أ�ضاف البيان‪� ،‬إنه بعد جناح حترير املو�صل‬ ‫من املتطرفني‪� ،‬سيغري التحالف توجهه يف العراق لينتقل من دعم‬ ‫العمليات القتالية �إىل املحافظة على املكا�سب الع�سكرية التي حتققت‬ ‫�ضد امل�سلحني املتطرفني‪ .‬ونقل البيان عن اجلرنال جوناتان براغا‬ ‫رئي�س عمليات التحالف قوله "�سيدخل التحالف تعديالت على قواته‬ ‫بالت�شاور مع �شركائه العراقيني بهدف �ضمان هزمية دائمة لداع�ش"‪.‬‬

‫االت�صاالت تبني �أ�سباب �ضعف‬ ‫امل�شرق‪ /‬خا�ص‪ :‬خدمة الأنرتنت‬

‫عزتْ وزارة االت�صاالت‪� ،‬أم�س الثالثاء‪� ،‬ضعف خدمة االنرتنت �إىل‬ ‫ح�صول قطع جديد ب�أحد الكوابل البحرية‪ ،‬يف حني �أكدت اتخاذ �سل�سلة‬ ‫اج��راءات لتاليف هذا االم��ر من خالل اعتماد م�سارات بديلة لتمرير‬ ‫ال�سعات مع دول اجلوار‪ .‬وقال مدير ال�شركة العامة خلدمات ال�شبكة‬ ‫الدولية للمعلومات بالوزارة املهند�س علي الق�صاب ‪� :‬إن “ال�ضعف‬ ‫ال��ذي ا�صاب خدمة االن�ترن��ت يف ال�ع��راق يعود لقطع اح��د الكوابل‬ ‫البحرية التي تغذي ال�شبكة الرئي�سة للمنظومة عرب دول اجلوار‬ ‫ما ادى الح��داث خلل فني باخلدمة املتاحة للمواطنني”‪ .‬و�أ�ضاف‬ ‫الق�صاب‪� ،‬أن “ال�شركة اتخذت اجراءات �سريعة ملعاجلة القطع اخلا�ص‬ ‫بالكابل وت�أثريه يف جتهيز خدمة االنرتنت يف العراق‪� ،‬شملت امرار‬ ‫حزم االنرتنت اىل البالد عرب تركيا وايران والكويت بعد توفري بنى‬ ‫حتتية متكاملة بغية توفري خدمة انرتنت م�ستقرة وبجودة عالية”‪.‬‬

‫عام ‪2018‬‬ ‫بال موازنة !‬ ‫�إذا َما بق َيت هذه اخلالفاتُ بني الكتل ال�سيا�سية حول املوازنة‪،‬‬ ‫فلن �أكون مت�شائما حينما �أق��ول‪ :‬ان عام ‪ 2018‬لن ي�شهد �إقرار‬ ‫موازنة‪ .‬وحجتي يف ذل��ك‪ ،‬بل يقيني يف ذل��ك‪ ،‬ما حدث يف عام‬ ‫‪ ، 2014‬وهو عام االنتخابات �أي�ضا‪ ،‬كان عاما بال موازنة‪ ،‬لذا ف�إن‬ ‫بع�ض النواب‪ ،‬اكدوا ان العام الذي جترى فيه انتخابات يكون‬ ‫بال موازنة!‪.‬‬ ‫وهذا ما يح�صل الآن‪ ،‬والذي تابع جل�سة الربملان يوم ام�س الأول‬ ‫االثنني‪� ،‬سيت�أكد ب�أن جمل�س النواب ال ميكنه �أبد ًا �إقرار ومترير‬ ‫امل��وازن��ة‪� ،‬إذ ان �إغلب الكتل ال�سيا�سية لديها مطالب‪ ،‬و�صفها‬ ‫البع�ض ب�أنها م�ستحيلة التحقيق‪ .‬فمثال نواب املحافظات املنتجة‬ ‫للنفط يطالبون بتنفيذ قرار البرتودوالر‪ ،‬وال قبلون التنازل عن‬ ‫هذا املطلب‪.‬‬ ‫يف حني طالب حتالف القوى العراقية بتخ�صي�ص مبالغ كافية‬ ‫للنازحني‪ ،‬و�إط�ل�اق روات��ب موظفي املناطق التي كانت حتت‬ ‫�سيطرة داع�ش‪� ،‬إ�ضافة اىل دعوته لتخ�صي�ص مبالغ كافية لإعمار‬ ‫مدن حمافظاته‪.‬‬ ‫و�إذا ما متكن ال�سيد العبادي‪ ،‬خالل اجتماعاته مع نواب القوى‬ ‫العراقية‪ ،‬من اقناعهم بالت�صويت على املوازنة بعد موافقته على‬ ‫تخ�صي�ص تريليوين دينار للمناطق التي كانت حتت �سيطرة‬ ‫داع�ش‪ ،‬واذا ما متكن العبادي من اقناع نواب املحافظات املنتجة‬ ‫للنفط ب�أنه �سيوعز ب�صرف البرتودوالر حال ارتفاع �سعر برميل‬ ‫النفط ‪ ،‬ف�إنه ‪� -‬أي العبادي‪ -‬ف�شل خالل اجتماعني مع التحالف‬ ‫الكرد�ستاين يف اقناعهم بتمرير املوازنة‪� ،‬إذ يطالبون ب�إعادة‬ ‫ن�سبة �إقليم كرد�ستان يف املوازنة البالغة ‪� ،%17‬إ�ضافة اىل رواتب‬ ‫البي�شمركة‪ ،‬ومطالب �أخرى‪ ،‬منها �صرف مبالغ ال�شركات النفطية‬ ‫العاملة يف �إقليم كرد�ستان‪.‬‬ ‫ومن هنا �أكرر‪ ،‬و�أمتنى ان ال يكون حتليلي �صحيحا‪� ،‬أقول‪ :‬ان‬ ‫العام احلايل �سيكون بال موازنة‪� ،‬إذ املعروف ان املوازنة ال تق ّر‬ ‫�إال بعد الت�صويت عليها يف جمل�س النواب‪ .‬و َمنْ �شاهد ما حدث‬ ‫يوم ام�س الأول يف جل�سة الربملان �سيكون على يقني ب�أن املوازنة‬ ‫لن تق ّر بد ًا‪.‬‬ ‫والدليل �أن ن��واب التحالف الكرد�ستاين‪ ،‬وما ان ب��د�أت اللجنة‬ ‫املالية النيابية بالقراءة الثانية للموازنة‪ ،‬حتى ان�سحبوا لك�سر‬ ‫الن�صاب القانوين‪ .‬وحينما �شاهدوا �أن اللجنة املالية مل تزل‬ ‫تقر�أ فقرات املوازنة‪ ،‬دخل بع�ض النواب الكرد و�سحبوا "بقوة"‬ ‫�أوراق املوازنة من يد ع�ضو اللجنة املالية!‪.‬‬ ‫خالل حديثي مع احد الزمالء ب�ش�أن املوازنة اخربين ب�أنه يتم ّنى‬ ‫�أ ّال تق ّر‪ .‬وحينما �س�ألته عن ال�سبب ق��ال‪ :‬كما تعلم ان الف�ساد‬ ‫والفا�سدين مي�ل��أون م�ؤ�س�سات ال��دول��ة‪ ،‬وك��ل امل�س�ؤولني يف‬ ‫الوزارات والهيئات "امل�ستقلة" يريدون‪ ،‬ويرغبون ب�أن ي�أخذوا‬ ‫"ح�صة الأ�سد" من املوازنة‪ ،‬خا�صة وهم يعلمون �أن االنتخابات‬ ‫ق��ادم��ة يف �آي ��ار املقبل‪ ،‬وه��ذا يعني ان حكومة ج��دي��دة �سيتم‬ ‫ت�شكيلها‪ ،‬وبالتايل �سيتنحون عن منا�صبهم‪ ،‬لذا فهم يريدون ان‬ ‫ميلأوا جيوبهم من (ال�سحت احلرام)‪ ،‬اذا ما �أق ّرت املوازنة‪ .‬لهذه‬ ‫الأ�سباب (واحلديث لزميلي) ف�إين �أمتنى �أ ّال تق ّر املوازنة!‪.‬‬ ‫حينها التزمت ال�صمت للحظات‪ ،‬قبل �أن �أقول لزميلي‪ :‬رمبا يف‬ ‫تف�سريك‪ ،‬وامنيتك �شيء من احلقيقة!‪.‬‬

‫اخلارجية النيابية تطالب مبمار�سة (ال�ضغوط املمكنة) على تركيا ب�ش�أن املياه‬

‫أكدت تسجيل إصابات بأطراف التاجي‬

‫ال�صحة حتدد م�صدر (�إنفلونزا الطيور)‬ ‫امل�شرق‪ /‬علي املياحي‪:‬‬

‫همسات‬

‫حسين عمران‬

‫جمل�س الوزراء ي�ؤيد مقرتح قانون حماية املعلمني واملدر�سني ب�صيغته املعدلة‬ ‫بغداد‪ /‬متابعة امل�شرق‪:‬‬

‫| أخبار محلية | ‪3‬‬

‫اكدتْ دائرة �صحة بغداد الكرخ‪� ،‬أم�س الثالثاء‪ ،‬ت�سجيل �إ�صابات مبر�ض انفلونزا‬ ‫الطيور يف اطراف ق�ضاء التاجي �شمايل العا�صمة‪ ،‬يف حني ا�شارت �إىل �أن املر�ض‬ ‫دخل �إىل العراق عرب الطيور املهاجرة‪ .‬وق��ال مدير ال�صحة العامة يف الدائرة‪،‬‬ ‫نازك الفتالوي ‪ :‬ان “مر�ض انفلونزا الطيور و�صل اىل العراق عن طريق الطيور‬ ‫املهاجرة التي دخلت البالد خالل املو�سم احلايل”‪ ،‬مبينا �أن “املر�ض املذكور ي�صيب‬ ‫احليوانات (فئة الطيور) وال ينتقل من احليوان اىل االن�سان”‪ .‬و�أ�ضاف الفتالوي‪،‬‬ ‫عار عن ال�صحة”‪،‬‬ ‫�أن “ما ا�شيع من انت�شار املر�ض وت�سجيل ا�صابات على االن�سان‪ٍ ،‬‬ ‫مبين ًا ان “هناك انفلونز ًا وبائية يختلف رمزها العلمي عن انفلونزا الطيور‪ ،‬حيث‬ ‫�أ�صابت االن�سان خالل ف�صل ال�شتاء و�سببت الوفيات”‪ .‬واكد ان “انفلونزا الطيور‬ ‫اخذت حيز ًا كبري ًا يف الو�سط االعالمي‪� ،‬إال ان احلقيقة هي انفلونزا وبائية ت�صيب‬ ‫االن�سان”‪ ،‬الفت ًا اىل ان “املراكز ال�صحية وامل�ست�شفيات حتتوي على العالجات الالزمة‬ ‫لل�سيطرة على املر�ض”‪ .‬ولفت الفتالوي �إىل �أن “هناك حاالت النفلونزا الطيور‬ ‫�سجلت يف اطراف دياىل والتاجي‪ ،‬حيث متت معاجلتها من قبل الفرق املخت�صة”‪.‬‬

‫بغداد‪/‬متابعة امل�شرق‪:‬‬

‫دع��تْ جلنة العالقات اخلارجية يف جمل�س‬ ‫ال�ن��واب‪� ،‬أم�س الثالثاء‪ ،‬احلكومة العراقية‬ ‫�إىل ممار�سة جميع “ال�ضغوط املمكنة” على‬ ‫اجل��ان��ب ال�ترك��ي ب�ش�أن ملف امل �ي��اه‪ ،‬حمذرا‬ ‫من مواجهة البالد لـ”حتدي اجلفاف” خالل‬ ‫الأ��ش�ه��ر املقبلة‪ .‬وق ��ال ع�ضو اللجنة خالد‬ ‫الأ��س��دي ‪� :‬إن جلنته “�ضيّفت خ�لال الفرتة‬

‫املا�ضية اللجنة العليا للمياه وكبار امل�س�ؤولني‬ ‫يف وزارة اخلارجية وعلى ر�أ�سهم الوزير‬ ‫�إب��راه �ي��م اجل�ع�ف��ري ملناق�شة ملف املياه”‪،‬‬ ‫م��ؤك��دا �أن “امللف يحظى ب��أول��وي��ة ق�صوى‬ ‫ل��دى احلكومة العراقية وحتى املواطن”‪.‬‬ ‫و�أ� �ض��اف الأ� �س��دي‪� ،‬أن “العراق مقبل على‬ ‫حتدي اجلفاف خالل الأ�شهر املقبلة خ�صو�صا‬ ‫مع �إعالن اجلانب الرتكي ا�ستعداده مللء �سد‬

‫الي�سو”‪ .‬م�شريا �إىل “وجود قلق مت�صاعد من‬ ‫قلة منا�سيب املياه مع رف�ض تركيا التوقيع‬ ‫على اتفاقية الدول املت�شاطئة”‪ .‬ودعا الأ�سدي‬ ‫احلكومة العراقية �إىل �ضرورة “بذل ق�صارى‬ ‫جهودها وممار�سة كل ال�ضغوط املمكنة على‬ ‫تركيا ل�ضمان ا�ستحقاقات العراق املائية”‪.‬‬ ‫مبينا ان “وزارة اخلارجية لديها حركة الب�أ�س‬ ‫بهذا اجلانب لكن الأمر يتطلب جهد ًا �أكرب”‪.‬‬

‫«االحتادية» تر ّد دعوى (�إلزام الربملان با�شرتاط تخلي املر�شح عن جن�سيته املكت�سبة)‬

‫بغداد‪/‬متابعة امل�شرق‪:‬‬

‫رد ِّت املحكمة االحتادية العليا دعوى ب�إلزام جمل�س النواب ب�إ�ضافة‬ ‫�شرط التخلي عن اجلن�سية االجنبية �ضمن �شروط ع�ضويته‪ .‬مبينة �أن‬ ‫ذلك يخرج عن اخت�صا�صات املحكمة‪ .‬وقال املتحدث الر�سمي للمحكمة‬ ‫�إيا�س ال�ساموك ‪� :‬إن “املحكمة االحتادية العليا نظرت دعوى بطلب‬ ‫الزام املدعي عليه [رئي�س جمل�س النواب‪� /‬إ�ضافة لوظيفته]‪ ،‬ب�إ�ضافة‬ ‫�شرط التخلي عن اجلن�سية املكت�سبة للعراقي الذي اكت�سب جن�سية‬

‫اخرى‪ ،‬وذلك للمادة [الثامنة] من قانون انتخابات جمل�س النواب ك�أحد‬ ‫�شروط الع�ضوية ملجل�س النواب”‪ .‬و�أ�ضاف ال�ساموك �أن “املحكمة‬ ‫وجدت �أن مو�ضوع الطلب ن�ص الد�ستور عليه يف املادة [‪/18‬رابعا]‬ ‫منه ويتطلب �صدور قانون لتنظيمه‪ ،‬تنفيذا للن�ص املذكور‪ ،‬لكن قيام‬ ‫املحكمة االحتادية العليا ب�إلزام جمل�س النواب ب�إ�صدار القانون �أو‬ ‫با�ضافة ال�شرط املذكور يخرج عن اخت�صا�صاتها املن�صو�ص عليها يف‬ ‫قانونها رقم ‪ 30‬ل�سنة ‪ ،2005‬ويف املادة ‪ 93‬من الد�ستور”‪.‬‬

‫بدر النيابية‪� :‬أغلب امل�س�ؤولني ا�ستفادوا من �إمكانيات الدولة يف دعاياتهم الإنتخابية‬ ‫بغداد ‪ /‬متابعة امل�شرق‪:‬‬

‫�أك َد النائب عن كتلة بدر النيابية‪ ،‬رزاق احليدري‪،‬‬ ‫�أم�س الثالثاء‪ ،‬ان اغلب امل�س�ؤولني �سخروا امكانيات‬ ‫الدولة املتاحة اليهم لغر�ض دعاياتهم االنتخابية‬ ‫وقال احليدري ‪ :‬ان "بع�ض امل�س�ؤولني يف اجلانب‬ ‫الت�شريعي والتنفيذي‪ ،‬ا�ستفادوا من االمكانيات‬ ‫املتاحة اليهم من مكاتب خا�صة بالوزارات وعجالت‬ ‫واموال الدولة‪ ،‬يف الدعاية االنتخابية"‪ .‬وا�ضاف‬ ‫ان "احلد م��ن ه��ذه امل�م��ار��س��ات مرتبط بالرقابة‬ ‫ال�شعبية‪ ،‬ومنظمات املجتمع امل��دين‪ ،‬واالحزاب‪،‬‬ ‫ا�ضافة اىل اجلهات الرقابية هيئة النزاهة واملفت�ش‬ ‫العام"‪ .‬م�شددا على "�ضرورة ت�شديد الرقابة ملنع‬

‫ه��در امل��ال ال�ع��ام وت�سخريه يف خدمة الدعايات‬ ‫االنتخابية"‪ .‬واو�ضح ان "املواطن مطالب بطرد‬ ‫�أي مر�شح انتخابي ي�ستخدم امكانيات الدولة‪ ،‬لأنه‬ ‫خالف القانون‪ ،‬وال ي�ستحق ان يكون يف جمل�س‬ ‫ال�ن��واب‪ ،‬لأن��ه فا�سد"‪ .‬وك��ان النائب عن ائتالف‬ ‫دولة القانون عبدالهادي ال�سعداوي‪ ،‬قد ر�أى يف‬ ‫وقت �سابق من ام�س الثالثاء‪ ،‬انه من املغالطات‬ ‫ال�ك�ب�يرة اح�ت���س��اب ك��ل ج�ه��د ح�ك��وم��ي ي�صب يف‬ ‫م�صلحة املواطن "دعاية انتخابية" يف ا�شارة اىل‬ ‫ما تداولته مواقع توا�صل اجتماعي بهذا ال�ش�أن‪.‬‬ ‫وقال ال�سعداوي ‪ :‬ان "ما تقوم به حمافظة بغداد‬ ‫واالم��ان��ة‪ ،‬اج ��راءات طبيعية ت�صب يف م�صلحة‬

‫املواطن العراقي"‪ .‬مبينا ان "هناك م�شاريع م�ؤجلة‬ ‫ب�سبب عدم موافقة جمل�س ال��وزراء على التمويل‬ ‫بالآجل لتمرير الكثري من امل�شاريع"‪ .‬وا�ضاف ان‬ ‫"احلكومة واالمانة تعمل يف بع�ض امل�شاريع من‬ ‫املبالغ التي ج��اءت من ال��دول املانحة والقرو�ض‬ ‫تف بالغر�ض املطلوب"‪ .‬م�ؤكدا‬ ‫الدولية‪ ،‬لكنها مل ِ‬ ‫ان��ه "خالل ‪� 4‬سنوات املا�ضي مل يتم حتقيق او‬ ‫ان�شاء م�شروع ا�سرتاتيجي يف العراق"‪ .‬وحذر‬ ‫ع��دد من ال�ن��واب‪ ،‬يف وق��ت �سابق‪ ،‬من ا�ستخدام‬ ‫امل���ال ال �ع��ام ل�ل�ت��أث�ير ع�ل��ى � �ص��وت ال �ن��اخ��ب‪ ،‬يف‬ ‫الدعاية االنتخابية‪ ،‬يف حني ان القوانني العراقية‬ ‫النافذة متنع كل اجلهات ال�ستخدام تلك االموال‬

‫مل�صاحلها‪ ،‬ب��ل حتى متنع ا�ستخدام م�ؤ�س�سات‬ ‫الدولة واملن�صب و�أي��ة وع��ود �أو هدايا قد متنح‬ ‫للناخب ‪.‬وا�ضافوا‪� ،‬أن "تخ�صي�صات عديدة يف‬ ‫امل��وازن��ة قد ت�ستخدم للت�أثري يف �صوت الناخب‬ ‫ويجب حما�سبة املق�صرين وه��ذه مهمة م�شرتكة‬ ‫للجهات الرقابية واملفو�ضية العليا لالنتخابات‬ ‫والق�ضاء ال�ع��راق��ي وعلى ال�برمل��ان و�ضع �آليات‬ ‫لتحقيق ذلك التن�سيق وو�ضع �ضوابط ا�ضافية ملنع‬ ‫تلك املمار�سات ولي�س ت�أخري املوازنة‪ ،‬فالت�أخري لن‬ ‫مينع من ا�ستخدام تلك االموال فهي �ضمن املوازنة‬ ‫الت�شغيلية وم��ن ح��ق احل�ك��وم��ة � �ص��رف(‪)12/1‬‬ ‫م�ن�ه��ا ��ش�ه��ري��ا ح���س��ب ق��ان��ون االدارة املالية"‪.‬‬


‫‪2‬‬

‫االربعاء املوافق ‪ 7‬من �شباط ‪ 2018‬العدد ‪ 3970‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬

‫تقارير وأخبار‬

‫‪Wednesday, 7 Febuary. 2018 No. 3970 Year15‬‬

‫الداعية الإ�سالمي الكبي�سي‬ ‫ً‬ ‫يزور متحف ال�سرية النبوية ّ‬ ‫عظيما‬ ‫ويعده اجناز ًا‬

‫الإعمار تنجز ‪ %76‬من �أعمال م�شروع "برج التربيد" يف م�صفى ال�شعبية‬ ‫المشرق‪ -‬علي صالح‪:‬‬

‫اك���دت وزارة االعم���ار واال�س���كان والبلديات‬ ‫واال�شغ���ال العامة عن موا�صل���ة تنفيذ اعمالها‬ ‫يف م�ش���روع ب���رج التربي���د م�صف���ى ال�شعيبة‬ ‫مبحافظ���ة الب�ص���رة ل�صال���ح �شرك���ة م�ص���ايف‬ ‫اجلنوب التابعة ل���وزارة النفط ‪ .‬وذكر املركز‬ ‫االعالم���ي لل���وزارة ان امل�ل�اكات الهند�سي���ة‬ ‫والفني���ة يف �شرك���ة �سع���د العام���ة اح���دى‬ ‫ت�شكي�ل�ات ال���وزارة توا�ص���ل تنفي���ذ اعم���ال‬ ‫م�ش���روع ب���رج التربي���د م�صف���ى ال�شعيبة يف‬

‫املحافظ���ة اذ حققت ن�سب اجناز متقدمة بلغت‬ ‫‪ %76‬من امل�شروع ‪،‬مبين ًا ان هذا امل�شروع يعد‬ ‫الأك�ب�ر من نوع���ه يف الع���راق وم�صمم ليعمل‬ ‫بطاق���ة �إنتاجية تبلغ ‪12000‬م‪� /3‬ساعة حيث‬ ‫بلغ���ت الكلفة التعاقدية للم�ش���روع اكرث من ‪7‬‬ ‫مليار دين���ار عراقي‪ .‬وبني املركز االعالمي ان‬ ‫العمل يف امل�ش���روع �شمل الأعم���ال الإن�شائية‬ ‫والكهربائي���ة وامليكانيكي���ة ‪ ،‬وان البناي���ة‬ ‫مكون���ة من طابقني ت�ضم غرف���ة القابلوات الك‬ ‫هربائية‪،‬وقاعدةالبوردات‪،‬ولوح���ات التحكم‬

‫في فروعها كافة ببغداد والمحافظات‬

‫�إن�شائية التجارة تعلن عن‬ ‫توفري مواد متنوعة‬

‫المشرق – علي المياحي‪:‬‬

‫اعلن���ت ال�شرك���ة العامة لتجارة امل���واد االن�شائية اح���دى ت�شكيالت‬ ‫وزارة التج���ارة عن توفري م���واد ان�شائية خمتلفة يف كافة فروعها‬ ‫يف بغداد وجميع املحافظات من خالل جمموعة من املناقالت ‪ .‬اكد‬ ‫ذل���ك مدير عام االن�شائية وكال���ة ال�سيد �سعيد ح�سني عايد‪ .‬وا�ضاف‬ ‫ان �شركت���ه قام���ت مبجموع���ة م���ن املناق�ل�ات لتوف�ي�ر م���واد البناء‬ ‫واك�س�سواراته���ا يف كافة فروعها باال�ضافة اىل ت�سهيل عملية البيع‬ ‫من م���واد ال�سرياميك بنوعي���ه ( اجلدران واالر�ضي���ات والديكور)‬ ‫ا�ضاف���ة اىل �سي���ت حم���ام زنوبيا وب���اب خارج���ي مفرو�شات وباب‬ ‫رئي�سي �س���وري املن�ش�أ وخالط تليفوين غاليين���ي وكا�شي جدران‬ ‫ن���وع هاول���وك‪ .‬م�ش�ي�را اىل �إن البيع يك���ون مبا�ش���ر ولكافة املواد‬ ‫الإن�شائية وفق ال�ضوابط والتعليمات املعمول بها عند التجهيز‪.‬‬

‫�إحباط هجوم لداع�ش‬ ‫على "تل �صفوك" احلدودي‬ ‫بغداد ‪ /‬متابعة المشرق ‪:‬‬

‫متكن���ت قوات احل�ش���د ال�شعبي‪�،‬أم�س الثالثاء‪ ،‬م���ن �إحباط هجوم‬ ‫لتنظي���م داع����ش الإرهاب���ي عل���ى ت���ل �صف���وك احل���دودي م�ص���دره‬ ‫الأرا�ض���ي ال�سورية‪ .‬وذكر �إعالم احل�شد �أن "ق���وات اللواء التا�سع‬ ‫والع�شرين باحل�ش���د ال�شعبي �صدت‪ ،‬الثالثاء‪ ،‬هجوم ًا لداع�ش على‬ ‫قاط���ع تل �صفوك احلدودي"‪ .‬و�أ�ض���اف البيان‪� ،‬أن "القوة املهاجمة‬ ‫نفذت الهجوم بال�سيارات املفخخة وعددا من االنغما�سيني"‪ ،‬م�ؤكد ًا‬ ‫�أن "ق���وات الل���واء متكنت م���ن تكبيدهم خ�سائر ج�سيم���ة بالأرواح‬ ‫واملع���دات"‪ .‬ي�ش���ار �إىل ان الق���وات امل�شرتك���ة م�ستم���رة يف ت�أم�ي�ن‬ ‫ال�شري���ط احل���دودي ب�ي�ن الع���راق و�سوريا م���ن االخرتاق���ات التي‬ ‫يحاول تنظيم داع�ش الإرهابي تنفيذها بني احلني والآخر‪.‬‬

‫احلكيم ‪ :‬املعركة مع‬ ‫الإرهاب مل تنته بعد‬ ‫بغداد ‪ /‬متابعة المشرق ‪:‬‬

‫�أك���د رئي�س التحال���ف الوطني ال�سي���د عمار احلكي���م ان املعركة مع‬ ‫االره���اب مل تنته بع���د وحتت���اج اىل املزيد من اجله���د ‪ .‬ونقل بيان‬ ‫ملكتب���ه قوله خ�ل�ال لقائه ح�شدا م���ن الطاقات والكف���اءات ال�شبابية‬ ‫ان " حتقي���ق النج���اح يف اختي���ار الفري���ق القادر على بن���اء الدولة‬ ‫القوية يعت�ب�ر ن�صرا مكم�ل�ا النت�صاراتن���ا الع�سكري���ة وال�سيا�سية‬ ‫واملجتمعية"‪ .‬وا�ضاف ان " املعركة مع االرهاب مل تنت ِه بعد ‪ ،‬حيث‬ ‫حتت���اج اىل املزي���د من اجله���د اال�ستخب���اري واالمن���ي والتوعوي‬ ‫وكذلك اخلدمي وتوفري الفر�ص واالج���واء املالئمة للعي�ش الكرمي‬ ‫لأبن���اء �شعبن���ا"‪ .‬وا�شار ال�سيد عمار احلكي���م اىل ان " تيار احلكمة‬ ‫انطلق ليلب���ي احتياجات املرحلة ومن اب���رز �سماته متكني ال�شباب‬ ‫واملر�أة ولديه الر�ؤية الوا�ضحة لبناء دولة قوية"‪.‬‬

‫وال�سيطرة‪،‬وحمولت�ي�ن بق���درة ‪KVA‬‬ ‫‪11‬وكذل���ك تنفي���ذ غرف���ة خا�ص���ة ب�سيط���رة‬ ‫امل���واد الكيمياوية‪ .‬وا�ض���اف املركز االعالمي‬ ‫ان امل�ش���روع يتك���ون م���ن ب���دن ال�ب�رج ب�أبعاد‬ ‫‪ 18x23x65‬م امل�ؤل���ف ب���دوره م���ن ‪ 6‬خاليا‬ ‫مق�سم���ة اىل ‪� 3‬أجزاء‪ ،‬ويتك���ون جممل البدن‬ ‫واجلدران والأعمدة وال�سقوف ب�أرتفاع‪18.5‬‬ ‫م م���ن م���ادة الكونكري���ت امل�سل���ح (مقاوم���ة‬ ‫الإن�ضغ���اط ‪ .)C37‬ال�سق���ف العل���وي يحم���ل‬ ‫املراوح الرئي�سة للربج بعدد ‪ 6‬مراوح‪.‬‬

‫المشرق – خاص‪:‬‬

‫زار الداعي���ة اال�سالم���ي ال�شي���خ العالم���ة‬ ‫الدكت���ور احم���د الكبي�سي برفق���ة الدكتور‬ ‫الهمي���م متح���ف ال�س�ي�رة النبوي���ة يف مقر‬ ‫الديوان‪ .‬واطلع الكبي�سي على موجودات‬ ‫املتح���ف الت���ي مثلت جم�سم���ات عربت عن‬ ‫م�س�ي�رة حي���اة الر�س���ول االعظ���م حمم���د‬ ‫"�صلى الل���ه عليه و�آله و�سل���م" واالحداث‬

‫الت���ي دارت يف ذل���ك العه���د ‪ ،‬ا�ضاف���ة اىل‬ ‫اه���م امل���دن اال�سالمية‪ .‬م�ستمع��� ًا اىل �شرح‬ ‫مف�صل عن كل جم�سم وما ميثل من احداث‬ ‫ووقائع‪.‬‬ ‫وع�ب�ر الكبي�سي ع���ن اعجاب���ه الكبري بدقة‬ ‫التفا�صيل وتطابقها م�ستطردا بالقول‪:‬من‬ ‫يدخ���ل ه���ذا املتح���ف يح�س���ب نف�س���ه ان���ه‬ ‫يعي����ش يف ع�صر الر�سول "�صلى الله عليه‬

‫دعت الى عدم االستجابة لمطالب حلّه‬

‫�صحيفة �سعودية ت�ؤكد �ضرورة بقاء احل�شد ال�شعبي ملواجهة "حتالف ثالثي" و�شيك‬ ‫بغداد ‪ /‬متابعة المشرق ‪:‬‬

‫�أكدت �صحيف����ة “الوط����ن” ال�سعودية‪،‬‬ ‫�أم�����س الثالث����اء‪� ،‬ض����رورة بق����اء قوات‬ ‫احل�ش����د ال�شعب����ي وع����دم اال�ستجاب����ة‬ ‫ملطال����ب حل����ه‪ ،‬م�ش��ي�رة �إىل �أن ورود‬ ‫معلومات لل�سلطات العراقية من “دول‬ ‫�صديقة” بت�أ�سي�س حتالف ثالثي و�شيك‬ ‫بني ح����زب البعث املنح����ل و”القاعدة”‬ ‫و”داع�����ش”‪ .‬ونقل����ت ال�صحيف����ة يف‬ ‫تقري����ر‪ ،‬ع����ن م�س�����ؤول �أمن����ي رفيع يف‬ ‫بغداد قوله‪� ،‬إن “القائمة التي �أ�صدرتها‬ ‫ال�سلط����ات العراقي����ة وت�ض����م ‪ 60‬ا�سم ًا‬ ‫مطلوب���� ًا من تنظيمي داع�����ش والقاعدة‬ ‫وح����زب البع����ث املنح����ل‪ ،‬تعك�����س قل����ق‬ ‫احلكوم����ة العراقي����ة م����ن حتالف ثالثي‬ ‫حمتم����ل‪ ،‬ي�ضم ه����ذه الأط����راف املتهمة‬ ‫بالإرهاب واملطلوبة للق�ضاء يف املرحلة‬ ‫القريبة املقبل����ة”‪ .‬و�أ�ض����اف امل�س�ؤول‪،‬‬ ‫�أن “اجلهات الأمني����ة واال�ستخباراتية‬ ‫العراقي����ة تدر�س منذ �شه����ر‪ ،‬املعلومات‬ ‫الواردة من �أجهزة �صديقة حول حتالف‬

‫يف وق����ت �ساب����ق حتريره����ا م����ن قب�ضة‬ ‫الإرهابي��ي�ن”‪ .‬وع���� ّد امل�س�����ؤول الأمني‬ ‫الرفي����ع‪ ،‬بح�س����ب ال�صحيف����ة‪�“ ،‬إب����رام‬ ‫حتال����ف ثالث����ي ب��ي�ن داع�����ش والقاعدة‬ ‫والبع����ث مبثاب����ة التح����دي الأكرب على‬ ‫الإط��ل�اق حلكومت����ه وللق����وات الأمنية‬ ‫العراقي����ة‪ ،‬لأن هذا الن����وع من التحالف‬ ‫كان قائم���� ًا ب��ي�ن عام����ي ‪ 2003‬و‪2008‬‬ ‫و�أدى �إىل ح����دوث موجة غري م�سبوقة‬ ‫من العنف يف امل����دن العراقية”‪ .‬ور�أى‬ ‫امل�س�����ؤول الأمن����ي العراق����ي �أن “�أي‬ ‫حتال����ف ثالث����ي ب��ي�ن داع�����ش والقاعدة‬ ‫والبعث يف ب��ل�اده هو �سبب كاف لبقاء‬ ‫ق����وات احل�ش����د ال�شعبي وتف����ادي حلها‬ ‫كم����ا يطالب البع�ض”‪ .‬وع����زا امل�س�ؤول‬ ‫“�أ�سب����اب التحال����ف الثالث����ي �إىل �أن‬ ‫تنظي����م داع�����ش بات يف و�ض����ع �ضعيف‬ ‫ويحت����اج �إىل خربات عنا�ص����ر القاعدة‬ ‫والبعثي��ي�ن‪ ،‬كم����ا يحت����اج �إىل ن����وع من‬ ‫عقد �أو حتالف على و�شك الت�شكيل ي�ضم م����ن الهجم����ات الإرهابي����ة‪ ،‬ق����د تت�سبب الداخل����ي‪ ،‬وق����د يت����م فتح جبه����ات قتال احلا�ضنة االجتماعي����ة بعدما خ�سر كل‬ ‫داع�ش والقاعدة والبعث لقيادة مرحلة جم����دد ًا يف �إرب����اك كب��ي�ر يف الو�ض����ع يف بع�����ض البلدات والق����رى التي �أعلن مواقعه”‪.‬‬

‫جدد دعمه لهم‬

‫وزير ال�صناعة ي�ستقبل رئي�س و�أع�ضاء جمعية م�صنعي ال�سمنت يف العراق‬ ‫المشرق‪ -‬علي صالح‪:‬‬

‫عق���د ال�سيد وزي���ر ال�صناع���ة واملعادن‬ ‫املهند����س حمم���د �شي���اع ال�س���وداين‬ ‫وبح�ض���ور الدكت���ور عب���د الك���رمي‬ ‫الفي�صل رئي�س هيئ���ة امل�ست�شارين يف‬ ‫االمان���ة �إلعامة ملجل�س ال���وزراء �أم�س‬ ‫االول االثن�ي�ن اجتماع���ا م���ع �أع�ض���اء‬ ‫جمعية م�صنع���ي الإ�سمنت يف العراق‬ ‫بقطاعيه الع���ام واخلا�ص للتباحث يف‬ ‫اهم املعوقات وامل�شاكل امل�ستجدة التي‬ ‫تواج���ه ه���ذه ال�صناع���ة احليوية التي‬ ‫ا�ستطاعت وللعام الثاين على التوايل‬ ‫م���ن حتقيق االكتف���اء الذات���ي للبلد من‬ ‫منت���ج الإ�سمنت‪ ,‬وق���ال رئي�س جمعية‬ ‫م�صنعي الإ�سمنت يف العراق املهند�س‬ ‫نا�صر ادري�س مهدي املدين يف ت�صريح‬ ‫�صحف���ي ان �صناع���ه الإ�سمن���ت يف‬ ‫العراق م���ن اجنح ال�صناع���ات املحلية‬ ‫والتي ا�ستطاعت توفري مادة الإ�سمنت‬ ‫من���ذ بدايه ع���ام ‪ ٢٠١٦‬بتجرب���ة رائدة‬

‫ومن املفرت����ض دعمه���ا وتعميمها على‬ ‫باق���ي ال�صناع���ات املحلي���ة ‪ .‬م�ؤكد ًا ان‬ ‫ال�سي���د وزير ال�صناع���ة واملعادن يويل‬ ‫اهتمام ًا كب�ي�ر ًا لهذه ال�صناعة العريقة‬ ‫ال�ستمرار جناحها ودميومتها‪.‬‬ ‫و�أ�ش ـ ـ ـ ـ���ار امل���دين ان ال�سي���د الوزي���ر‬ ‫يتبن���ى �شخ�صي��� ًا حتقي���ق مطالب���ات‬ ‫م�صنع���ي الإ�سمن���ت كون���ه ينف���ذ‬ ‫توجه���ات احلكوم���ة العراقي���ة يف دعم‬

‫املنت���ج املحلي بتنويع م�ص���ادر الدخل‬ ‫وخل���ق نه�ض���ة �صناعية حقيقي���ة دعم ًا‬ ‫لالقت�ص���اد لالقت�ص���اد املحل���ي‪ .‬وفيِ‬ ‫ختام االجتم ـ ـ ــاع ق���دم �أع�ضاء جمعية‬ ‫م�صنع���ي الإ�سمن���ت العراقي���ة درع‬ ‫اجلمعية اىل ال�سيـ ـ ـ ـ ــد وزير ال�صناعة‬ ‫واملع���ادن تقدي���ر ًا منه���ا وعرف ــان��� ًا ل���ه‬ ‫مل���ا يقدم���ه معالي���ه م���ن دع���م لل�صناعة‬ ‫الوطنية واملنتوج املحلي‪.‬‬

‫جـهات �إنـف�صـاليــة تـقف خـلـف تـنظـيـم "الرايـات البـيــ�ض"‬ ‫ك�ش����ف رئي�����س جلن����ة الأم����ن والدف����اع‬ ‫النيابي����ة حاكم الزاملي‪� ،‬أم�س الثالثاء‪،‬‬ ‫عن دعم جهات و�صفه����ا بـ»االنف�صالية»‬ ‫تق����ف خل����ف تنظي����م الراي����ات البي�ض‪.‬‬ ‫مبين���� ًا �أن عنا�ص����ر بتنظي����م «داع�����ش»‬ ‫منخرط��ي�ن يف ه����ذا التنظي����م‪ ،‬فيما �أكد‬ ‫و�ضع خط����ة �أمني����ة «حمكم����ة» للق�ضاء‬ ‫عليه‪ .‬وق����ال الزاملي يف بيان �صحفي‪:‬‬ ‫�إن «ما ي�ش����اع عن ن�شوء تنظيم �إرهابي‬ ‫جديد با�سم الراي����ات البي�ض وحماولة‬ ‫ت�ضخيم����ه �إعالمي���� ًا ه����و مدع����وم م����ن‬ ‫قب����ل جه����ات معين����ة وباخل�صو�����ص‬ ‫جه����ات تدع����م االنف�ص����ال»‪ ،‬مبين���� ًا �أن‬ ‫«هذا التنظي����م ال �أ�سا�س ل����ه وهو ميثل‬ ‫اخلاليا واالفراد الهاربني من ع�صابات‬ ‫«داع�����ش» االرهابي����ة»‪ .‬وتاب����ع الزاملي‬ ‫�أن����ه «بع����د خ�س����ارة داع�����ش وهزميت����ه‬

‫لمساهمتهم في إلقاء القبض على عصابة خطف‬

‫احلمامي يوعز بتكرمي عدد‬ ‫من منت�سبي النقل اخلا�ص‬

‫المشرق – علي صالح ‪:‬‬

‫األمن النيابية‪:‬‬

‫بغداد ‪ /‬متابعة المشرق ‪:‬‬

‫و�سل���م"‪ .‬مب���ارك ًا ه���ذا امل�ش���روع الذي يعد‬ ‫حتفة معمارية ا�سالمية من الطراز النادر‪.‬‬ ‫وا�ضاف "ان هذا املتحف يغنينا عن قراءة‬ ‫الكثري م���ن املجلدات والكت���ب التي حتكي‬ ‫ق�ص���ة نبين���ا امل�صطف���ى �صل���ى الل���ه علي���ه‬ ‫و�سل���م"‪ .‬قائ ًال "ان اليوم هو يوم فريد من‬ ‫حياتي وال املك عبارة تكفي لتقدمي ال�شكر‬ ‫ملن قام ب�إن�شاء هذا املتحف العظيم"‪.‬‬

‫ع�سكري���� ًا وه����روب املتبقي م����ن قياداته‬ ‫�إىل خ����ارج العراق ال ميكن �صنع حركة‬ ‫ارهابي����ة جديدة �أو ن�سخ����ة منها»‪ ،‬الفت ًا‬ ‫�إىل �أن «الوكاالت اال�ستخبارية العاملية‬ ‫جنح����ت منذ ع����ام ‪ ٢٠٠٣‬وحل����د ‪٢٠١٤‬‬ ‫يف �صنع ح����ركات تكفريية متطرفة يف‬ ‫الع����راق»‪ .‬و�أو�ضح رئي�����س جلنة الأمن‬ ‫والدف����اع النيابي����ة �أن «تل����ك احل����ركات‬ ‫كانت حتت عناوين وم�سميات خمتلفة‬ ‫كالقاعدة و�ش����ورى املجاهدين وتنظيم‬ ‫القاع����دة يف الع����راق ودول����ة الع����راق‬ ‫اال�سالمية ودولة الع����راق وبالد ال�شام‬ ‫و�أخ��ي�ر ًا داع�ش وغريه����ا»‪ ،‬م�شري ًا �إىل‬ ‫�أن «ال����وكاالت اال�ستخباري����ة متكن����ت‬ ‫يف الرتوي����ج لتل����ك احل����ركات ودعمه����ا‬ ‫وت�سليحه����ا وت�ضخيمه����ا �إعالمي���� ًا �أمام‬ ‫بناء امل�ؤ�س�سة االمنية العراقية التي كان‬ ‫بناءه����ا متوا�ضع ًا»‪ .‬و�أ�ض����اف الزاملي‬

‫انه «بع����د النجاحات االخ��ي�رة وتنامي‬ ‫الت�سليح والتجهيز يف امل�ؤ�س�سة االمنية‬ ‫واالعتماد على قي����ادات مهنية وكفوءة‬ ‫ق����د حقق����ت انت�ص����ارات حا�سم����ة عل����ى‬ ‫الإرهاب وك�سرت �شوكت����ه يف العراق‪،‬‬ ‫ف�أن ما ي�ش����اع من ن�شوء تنظيم �إرهابي‬ ‫با�سم الراي����ات البي�ض هي عملية ج�س‬ ‫نب�ض وحماولة �إنعا�ش الفكر املتطرف‬ ‫لداع�ش وخ�صو�ص���� ًا يف اطراف حدود‬ ‫املناط����ق الت����ي �سيط����ر عليه����ا يف وقت‬ ‫�ساب����ق»‪ .‬وب��ي�ن الزامل����ي �أن «الق����وات‬ ‫امل�شرتك����ة واالجه����زة اال�ستخباري����ة‬ ‫�أعدت خطة حمكمة ملالحقة ما تبقى من‬ ‫خاليا �إرهابية حتاول زعزعة الأمن يف‬ ‫مناطق طوزخرماتو وكركوك»‪ ،‬م�ؤكد ًا‬ ‫انها «لديها الأ�سم����اء والأعداد ومناطق‬ ‫�إيوائه����م واملتعاون��ي�ن والداعم��ي�ن لهم‬ ‫وقريب ًا �سيتم الق�ضاء عليهم»‪.‬‬

‫�أوع َز وزير النقل كاظم فنجان احلمامي ‪ ,‬بتكرمي منت�سبي ال�شركة‬ ‫العام����ة لإدارة النقل اخلا�ص يف �سيطرة ب�سماية التابعة مل�شروع‬ ‫النقل اجلماعي بعد م�ساهمتهم ب�إلقاء القب�ض على ع�صابة خطف‬ ‫يف مي�س����ان‪ .‬وقال احلمامي‪ :‬ان هذا االجناز يعد دلي ًال كبري ًا على‬ ‫جن����اح خطة النقل اجلماعي بني بغداد واملحافظات والذي طبقته‬ ‫وزارة النق����ل قبل ع����دة ا�شه����ر‪ ،‬ومت االعالن عن انط��ل�اق املرحلة‬ ‫الثالث����ة من����ه‪ ،‬والت����ي تت�ضم����ن النق����ل ع��ب�ر البواب����ات الذكية يف‬ ‫املرائ����ب املنت�شرة داخ����ل املحافظات العراقي����ة‪ .‬وتابع احلمامي‪:‬‬ ‫ان فوائ����د ه����ذا امل�ش����روع اعط����ت ثمارها م����ن خالل التع����اون مع‬ ‫القوات االمني����ة باملعلومات الدقيقة عن االفراد امل�سافرين داخلي ًا‬ ‫من خ��ل�ال (منفي�ست) يو�ضح اعداد االن����اث والذكور‪ .‬م�ؤكدا‪� :‬أن‬ ‫منت�سب����ي النقل اجلماع����ي يقومون بقطع املنفي�س����ت للمركبة من‬ ‫مكان االنطالق ويتم ت�سليمه عند نقطة الو�صول‪.‬‬

‫مجلس ديالى‪:‬‬

‫طريق بغداد‪ -‬كركوك �شهد‬ ‫‪ 7‬حاالت اختطاف ملواطنني !‬ ‫بغداد‪/‬متابعة المشرق ‪:‬‬

‫ك�ش���ف ع�ضو جمل�س حمافظة دي���اىل‪ ،‬قا�سم املعموري‪ ،‬عن ت�سجيل‬ ‫‪ 7‬ح���االت اختط���اف على طريق بغ���داد ‪ -‬كركوك �شم���ايل املحافظة‬ ‫خ�ل�ال ال�شهرين املا�ضيني‪ ،‬فيما طالب بفت���ح حتقيق مو�سع باالمر‪.‬‬ ‫وق���ال املعموري ان «طريق بغ���داد ‪ -‬كركوك يف املنطقة املح�صورة‬ ‫م���ا بني �سدة العظيم االروائية ومركز ناحية العظيم �شمايل دياىل‪،‬‬ ‫�سجل ‪ 7‬ح���االت اختطاف للمواطنني مع عجالته���م خالل ال�شهرين‬ ‫املا�ضي�ي�ن فق���ط‪ ،‬واخرها م�ساء ام�س حي���ث مت اختطاف ‪ 3‬عجالت‬ ‫مع �سائقيها احدها ي�ستقلها عن�صر امن بال�شرطة االحتادية ورفيقه‬ ‫واخ���رى حممل���ة ب�أغن���ام»‪ .‬و�أ�ضاف املعم���وري‪� ،‬أنه «م���ن الوا�ضح‬ ‫هن���اك ثغرة امنية غري مم�سوكة على طريق بغداد ‪ -‬كركوك �شمايل‬ ‫دياىل»‪ ،‬الفتا اىل �أنه «وفقا للم�ؤ�شرات االولية ف�أن االختطاف الذي‬ ‫ي�شهده الطريق لي�س بدوافع االبتزاز بل ينتهي باملوت‪ ،‬وابرز مثال‬ ‫على ذلك هو العث���ور على جثث ‪ 3‬من كوادر طبابة احل�شد ال�شعبي‬ ‫مقتولني بعد ايام على اختطافهم من قبل خاليا داع�ش هناك‪ ،‬ف�ضال‬ ‫ع���ن عدم ال���رد على هوات���ف املختطف�ي�ن االخري���ن»‪ .‬وطالب ع�ضو‬ ‫املجل����س بـ»�ضرورة فتح حتقيق يف حوادث االختطاف على طريق‬ ‫بغداد ‪ -‬كرك���وك يف املنطقة املحددة �شمايل دياىل وت�أمينه وم�سكه‬ ‫ب�شكل حمكم ملنع تكرار �أية حوادث مماثلة»‪.‬‬


‫حتذيرات من "خطر حقيقي"‬ ‫يهدد الب�صرة‬

‫مقرتحات التعديل على قانون‬ ‫االنتخابات "حزبية و�شخ�صية"!‬

‫امل�شرق‪-‬ق�سم االخبار‪:‬‬ ‫أكدت اللجنة القانونية النيابية‪ ،‬ان مقرتحات التعديل على قانون‬ ‫� ِ‬ ‫االنتخابات هي عبارة عن مطالب حزبية و�شخ�صية للكتل وقادتها‪.‬‬ ‫وقال ع�ضو اللجنة كامل الزيدي‪ :‬ان"اللجنة القانونية تعاين‬ ‫حرب املقرتحات"‪ .‬مبينا ان "كل مقرتحات التعديل على قانون‬ ‫االنتخابات عبارة عن م�صالح حزبية و�شخ�صية‪ ،‬وكذلك املقرتحات‬ ‫يف القوانني االخ��رى‪ ،‬تكون اغلبها ذات طابع حزبي �سيا�سي"‪.‬‬ ‫و�أ���ض��اف الزيدي ان "الن�صاب �صعب ان يتحقق يف اجلل�سات‬ ‫املقبلة‪ ،‬ب�سبب اخلالفات بني الكتل على بع�ض القوانني واهمها‬ ‫املوازنة‪ ،‬وكذلك التعديالت على قانون االنتخابات وغريه"‪.‬‬

‫امل�شرق‪/‬ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫حذ َر جمل�س حمافظة الب�صرة‪� ،‬أم�س الثالثاء‪ ،‬من خطر‬ ‫حقيقي يهدد املحافظة ب�سبب ارتفاع التلوث يف نهر �شط‬ ‫العرب نتيجة تراكم املخلفات‪ .‬وقال ع�ضو املجل�س حممد‬ ‫املن�صوري ‪ :‬ان “�شط العرب ملوث بن�سبة كبرية نتيجة تراكم‬ ‫املخلفات فيه”‪ ،‬حممال حكومة الب�صرة واحلكومة االحتادية‬ ‫“م�س�ؤولية املخاطر التي قد ي�سببها الثلوث”‪ .‬ولفت املن�صوري‬ ‫اىل ان “بقاء احلال على ما هو عليه قد ينذر بخطر حقيقي‬ ‫يهدد حمافظة الب�صرة نتيجة ارتفاع التلوث يف �شط العرب”‪.‬‬

‫رئيس مجلس اإلدارة‬

‫د‪ .‬غاندي محمد عبد الكريم‬

‫الأربعاء ‪ 7‬من �شباط ‪ 2018‬العدد ‪ 3970‬ـ ال�سنة اخلام�سة ع�شرة‬

‫يوميـــة دولية م�ستقلة‬

‫‪� 12‬صفحة‬

‫‪Wednesday 7 February. 2018 No. 3970 Year 15‬‬

‫تأجيل االنتخابات املحلية سيكلف الدولة ‪ 300‬مليار دينار‬

‫اخلالفات ب�ش�أن كركوك تعطل ت�شريع قانون االنتخابات املحلية‬

‫امل�شرق ‪ -‬خا�ص‪:‬‬ ‫ب� َرغ��م جن��اح ال�برمل��ان بتحديد موعد االنتخابات‬ ‫الت�شريعية يف ايار املقبل‪� ،‬إال انه اخفق حتى الآن‬ ‫بتحديد موعد االنتخابات املحلية‪ ،‬مع ان كل الدالئل‬ ‫تتجه �إىل الت�أجيل �إثر ا�ستمرار اخلالفات يف �ش�أن‬ ‫كيفية �إج ��راء عملية االق�ت�راع يف مدينة كركوك‪،‬‬ ‫املتنازع عليها ب�ين ال�ع��رب والأك� ��راد والرتكمان‪،‬‬ ‫�إ�ضافة �إىل �أن �إجراءها بالتزامن مع االنتخابات‬

‫النيابية يخلق فو�ضى حول اللوائح االنتخابية‪ ،‬ما‬ ‫قد يت�سبب يف ت�شتيت خيارات الناخبني‪ ،‬يف وقت‬ ‫ج��ددت فيه كتلة االح��رار النيابية رف�ضها ت�أجيل‬ ‫االنتخابات املحلية‪ .‬م��ؤك��دة ان ت�أجيلها �سيكلف‬ ‫الدولة ‪ ٣٠٠‬مليار دينار عراقي‪ .‬ي�أتي هذا خالفا‬ ‫ملا ك�شفته جلنة الأقاليم املحافظات عن اتفاق بني‬ ‫الكتل ال�سيا�سية لتمرير قانون االنتخابات املحلية‬ ‫بعد التو�صل اىل اتفاق ُم��ر� ٍ��ض جلميع الإط��راف‬

‫اجتماع "�سيا�سي كبري ووا�سع"‬ ‫ّ‬ ‫حلل الأزمة بني بغداد و�أربيل‬ ‫امل�شرق‪-‬ق�سم االخبار‪:‬‬ ‫َ‬ ‫ك�شف القيادي يف حزب الدعوة عبا�س البياتي‪� ،‬أم�س الثالثاء‪ ،‬عن اجتماع �سيا�سي‬ ‫كبري ووا�سع حلل الأزم��ة بني بغداد و�أربيل‪ .‬يف حني �أكد ان الأج��واء طيبة حلل‬ ‫الأزمة‪ .‬وقال البياتي‪ ،‬ان "امللفات العالقة بني بغداد واربيل تعالج الآن من خالل جلان‬ ‫فنية م�صغرة‪ ،‬متهيدا لعقد اجتماع �سيا�سي وا�سع وكبري‪ ،‬يح�ضره رئي�س الوزراء‬ ‫حيدر العبادي ورئي�س حكومة الإقليم نيجريفان بارزاين‪ ،‬ليتم ح�سم هذه امللفات‬ ‫بناء على تقارير اللجان الفنية امل�صغرة"‪ .‬مبينا ان "اللجان متار�س الآن �إعمالها‬ ‫فيما يتعلق باملنافذ واالنت�شار امليداين واملطارات واملنافذ احلدودية"‪ .‬و�أ�ضاف ان‬ ‫" قريب ًا جد ًا �سوف تنتهي هذه اللجان من �إعمالها‪ ،‬علما انه مل يحدد لها اي �سقف‬ ‫زمني"‪ .‬م�ضيفا ان "االجتماع الكبري �سوف يكون قبل االنتخابات‪،‬خ�صو�صا ان‬ ‫هناك �أجواء طيبة بني بغداد واربيل‪ ،‬ورغبة متبادلة بني الطرفني من اجل التو�صل‬ ‫�إىل حل لهذه امللفات العالقة"‪.‬‬

‫جمل�س النجف‪ :‬ال ميكن لبغداد‬ ‫م�صادرة مطار املحافظة !‬

‫امل�شرق ‪ -‬ق�سم الأخبار ‪:‬‬ ‫�أك � � َد جمل�س حم��اف�ظ��ة ال �ن �ج��ف‪� ،‬أم�س‬ ‫الثالثاء‪ ،‬انه ال ميكن للحكومة االحتادية‬ ‫م�صادرة مطار املحافظة ال��دويل‪ .‬وقال‬ ‫ع�ضو املجل�س ح�سني احل��دراوي‪" :‬ان‬ ‫مطار النجف الدويل م�شروع ا�ستثماري‪،‬‬ ‫وال ميكن للحكومة املركزية م�صادرته"‪.‬‬ ‫مبينا انه "ميكن ان يحال مطار النجف‬ ‫اىل �شركة ا�ستثمارية ر�صينة من اجل‬ ‫ادارت��ه وع��ودة واردات��ه اىل املحافظة"‪.‬‬ ‫و�أ�ضاف احلدراوي ان "حمافظة النجف‬

‫تعتمد على ال��واردات البلدية واملحلية‬ ‫ل�سد العجز امل ��ايل وت��وف�ير ن�سبة من‬ ‫اخل��دم��ات‪ ،‬فاحلكومة االحت��ادي��ة لي�س‬ ‫لديها ام��وال حتى نقدم خدمات لأهايل‬ ‫النجف‪ ،‬فكل االع�ت�م��اد على ال ��واردات‬ ‫البلدية واملحلية‪ ،‬ومنها واردات املطار"‪.‬‬ ‫وك ��ان جمل�س حمافظة النجف رف�ض‬ ‫ت�سليم م�ط��ار املحافظة اىل احلكومة‬ ‫االحتادية ب�أمر من رئي�س الوزراء‪ ،‬حيدر‬ ‫العبادي‪،‬بحجة�أنهي�أتيخمالفللقانون‪،‬‬ ‫وحتديد ًا قانون ‪ 21‬ل�سنة ‪ 2008‬املعدل‪.‬‬

‫حتذيرات برملانية من ت�سلل البطاقات‬ ‫الإنتخابية اىل عنا�صر بداع�ش‬

‫امل�شرق ‪ -‬ق�سم الأخبار ‪:‬‬ ‫�ذرت النائبة عن حمافظة نينوى نهلة الهبابي‪� ،‬أم�س الثالثاء‪ ،‬من توزيع‬ ‫ح� ِ‬ ‫بطاقات الناخبني يف نينوى قبل تدقيق الأ�سماء امنيا‪ .‬مبينة ان هناك خماوف‬ ‫من منح البطاقات ملنتمني �إىل داع�ش‪ .‬وقالت الهبابي‪ :‬انه “من املقرر ان تفتح‬ ‫مفو�ضية االنتخابات مكتبها يف نينوى لت�سليم بطاقات الناخبني يف املحافظة‬ ‫خالل �شباط اجلاري”‪ .‬و�أ�ضافت ان “املخاوف ت�أتي من ت�سلل البطاقات �إىل‬ ‫بع�ض املنتمني لداع�ش يف نينوى”‪ .‬م�شرية اىل ان “احلل الأمثل هو تدقيق‬ ‫اال�سماء امنيا من قبل اجلهات اال�ستخبارية قبل توزيع البطاقات االنتخابية”‪.‬‬ ‫وكانت املفو�ضية العليا لالنتخابات �أعلنت‪ ،‬يف وقت �سابق‪ ،‬عن فتح مكاتبها‬ ‫يف نينوى لتوزيع بطاقات الناخبني وحتديث ال�سجالت خالل �شباط اجلاري‪.‬‬

‫ال�سيا�سية‪.‬فقد �أكد م�صدر برملاين �أن جمل�س النواب‬ ‫مل يتمكن لغاية الآن من الو�صول �إىل �صيغة نهائية‬ ‫لكيفية �إج ��راء االنتخابات يف ك��رك��وك‪ .‬مبين ًا �أن‬ ‫قانون انتخابات جمال�س املحافظات متوقف على‬ ‫هذه الفقرة‪ .‬و�أ�شار �إىل �أن النواب العرب والرتكمان‬ ‫اقرتحوا تق�سيم مقاعد كركوك على ثالثة �أجزاء‪،‬‬ ‫�أحدها للعرب والآخ��ر للرتكمان والثالث للأكراد‪،‬‬ ‫وتتم االنتخابات على هذا الأ�سا�س‪ .‬مو�ضح ًا �أن‬ ‫الأكراد يرف�ضون هذا املقرتح ب�شكل قاطع‪ ،‬ويطالبون‬ ‫ب�إجراء انتخابات طبيعية كباقي املحافظات‪ .‬وقال‬ ‫رئي�س كتلة االحت ��اد الوطني الكرد�ستاين اريز‬ ‫عبدالله‪� ،‬إن احلل يف كركوك يجب �أن يكون وفق ًا‬ ‫للد�ستور العراقي‪ .‬مبين ًا �أن دعوات املكونني العربي‬ ‫والرتكماين لتق�سيم املحافظة بن�سبة ‪ 32‬باملئة بني‬ ‫الأكراد والعرب والرتكمان �أمر غري قانوين‪ .‬ولفت‬ ‫�إىل �أن املحكمة االحتادية لن توافق على �أي �إجراء‬ ‫غري قانوين يخ�ص كركوك‪�.‬إىل ذلك‪ ،‬رف�ض القيادي‬ ‫يف اجلبهة الرتكمانية بكركوك‪ ،‬حممد �سمعان‪،‬‬ ‫التحذيرات التي �أطلقها رئي�س �إقليم كرد�ستان‬ ‫العراق ال�سابق‪ ،‬م�سعود ب��ارزاين‪ ،‬ب�ش�أن احتمال‬ ‫عودة تنظيم "داع�ش" الإرهابي �إىل كركوك‪ .‬معترب ًا‬ ‫�أن "هذه الت�صريحات يف غري حملها‪ ،‬وتعرب عن‬ ‫�إفال�سه ال�سيا�سي الذي دفعه ملحاولة ت�صدير الأزمة‬ ‫ال�سيا�سية يف الإقليم"‪.‬من جانبها ك�شفت اللجنة‬ ‫القانونية النيابية عن �آخر التعديالت ب�ش�أن قانون‬ ‫االنتخابات املحلية وتوزيع مقاعد جمل�س حمافظة‬

‫كركوك خ�لال االنتخابات املقبلة‪ .‬م�شرية �إىل �أن‬ ‫جمل�س ك��رك��وك �سيت�ألف م��ن ‪ 13‬مقعدا �ستوزع‬ ‫بالت�ساوي بني جميع املكونات‪ .‬وقال ع�ضو اللجنة‬ ‫ح�سن ت��وران �إن “املقرتح احلكومي ب�ش�أن �إجراء‬ ‫االنتخابات املحلية يف حمافظة كركوك هو الأكرث‬ ‫توافقا"‪ .‬م�ضيفا �أن املقرتح يت�ضمن تخ�صي�ص ‪13‬‬ ‫مقعدا ملجل�س املحافظة على �أن يتم تخ�صي�ص �أربعة‬ ‫مقاعد لكل مكون من الرتكمان واالك��راد والعرب‪،‬‬ ‫يف حني �سيعطى مقعد واحد للم�سيحيني”‪ .‬وبني‬ ‫توران‪� ،‬أن “املقرتح يحظى بدعم جميع الكتل ب�سبب‬ ‫عدم متكن احلكومة من حتديث �سجل الناخبني‪،‬‬ ‫ف�ضال عن عدم �إمكانية التدقيق يف التالعب ال�سابق‬ ‫خ�لال �سيطرة الأح��زاب الكردية على املحافظة”‪.‬‬ ‫م�شريا �إىل �أن “توزيع املقاعد بالت�ساوي على جميع‬ ‫املكونات مينع الت�صرف بحق م�صري املحافظة كما‬ ‫جرى يف ال�سابق”‪.‬وبعد هذه اخلالفات جددت كتلة‬ ‫االحرار النيابية رف�ضها ت�أجيل االنتخابات املحلية‬ ‫املقررة يف ايار املقبل‪ .‬م�ؤكدة ان ت�أجيلها �سيكلف‬ ‫الدولة ‪ ٣٠٠‬مليار دينار عراقي‪ .‬وقال النائب عن‬ ‫الكتلة عبدالعزيز الظاملي �إن كتلته “لي�ست مع ت�أجيل‬ ‫االنتخابات املحلية مدة �ستة ا�شهر كما دعت بع�ض‬ ‫الكتل ال�سيا�سية”‪ ،‬م�شريا �إىل �أن “الت�أجيل �سيكلف‬ ‫الدولة ‪ ٣٠٠‬مليار دينار عراقي والبلد احوج لتلك‬ ‫الأموال‪.‬م�ضيفا �أن “بع�ض الكتل ال�سيا�سية تطالب‬ ‫بت�أجيل االنتخابات املحلية خالفا ملطالب اجلماهري‬ ‫املنادية بتغري ممثلي املحافظات وحكوماتها“‪.‬‬

‫بغداد تن�شر قائمة جديدة‬ ‫لـ"قيادات الإرهاب"‬ ‫امل�شرق ‪ -‬ق�سم االخبار ‪:‬‬ ‫ن�شرت ال�سلطات الأمنية‬ ‫ِ‬ ‫يف العراق �أم�س الثالثاء‬ ‫قائمة ج��دي��دة لـ»قيادات‬ ‫الإرهاب املطلوبة دوليا»‪،‬‬ ‫وع� �ل���ى ر�أ� � �س � �ه� ��ا زع �ي��م‬ ‫داع�ش �أبو بكر البغدادي‬ ‫وخ� �م� ��� �س ��ة م ��واط� �ن�ي�ن‬ ‫ع��رب‪ .‬وك��ان��ت ال�سلطات‬ ‫العراقية ن�شرت ال�سبت‬ ‫ل �ل �م��رة الأوىل‪� ،‬أ�سماء‬ ‫‪� 60‬شخ�صا من �أهم املطلوبني النتمائهم �إىل تنظيمي داع�ش والقاعدة‬ ‫وح��زب البعث‪ .‬وق��ال م�س�ؤول ع��راق��ي رفيع �أم����س الثالثاء �إن هذه‬ ‫الأ�سماء «�أكرث خطورة من القائمة الأوىل‪ ،‬وه�ؤالء مطلوبون للق�ضاء‬ ‫ال��دويل ولي�س الق�ضاء العراقي فقط»‪ .‬و�أ��ض��اف امل�س�ؤول �إن ه�ؤالء‬ ‫املدرجة �أ�سما�ؤهم «اكتملت �إجراءاتهم القانونية الدولية وو�ضعت‬ ‫عليهم الإج��راءات الفورية لإلقاء القب�ض عليهم‪ ،‬و�صدرت هذه امللفات‬ ‫القانونية يف جلنة اجل��زاءات الدولية يف الأمم املتحدة والإنرتبول‬ ‫ال��دويل»‪ .‬وت�ضم القائمة ت�سعة عراقيني وخم�سة من جن�سيات عربية‪،‬‬ ‫بينهم �سعوديان وقطري و�أردين وميني‪ .‬و�أب��رز املطلوبني هو زعيم‬ ‫تنظيم داع�ش �إبراهيم عواد �إبراهيم علي البدري ال�سامرائي املعروف‬ ‫ب�أبي بكر ال�ب�غ��دادي‪ ،‬وامل��ول��ود يف العام ‪ .1971‬وال�ب�غ��دادي متوار‬ ‫عن الأنظار منذ انهيار التنظيم يف العراق وخ�سارته جميع الأرا�ضي‬ ‫التي �سيطر عليها يف العام ‪ .2014‬ويلي البغدادي يف الالئحة‪ ،‬نائبه‬ ‫والرجل الثاين يف التنظيم عبدالرحمن م�صطفى القادويل‪ ،‬املعروف‬ ‫ب�ـ(�أب��و ع�لاء العفري)‪ ،‬ال��ذي ينحدر من حمافظة نينوى‪ ،‬التي كانت‬ ‫مركزا للتنظيم خالل فرتة ا�ستيالئه على م�ساحات �شا�سعة من البالد‪.‬‬

‫بول بريمر لقناة “فوكس نيوز”‪:‬‬

‫�أمريكا �ستبقى يف العراق للحفاظ على م�صاحلها‬ ‫امل�شرق ‪ -‬ق�سم االخبار ‪:‬‬ ‫�أك�� � َد احل��اك��م الأم�ي�رك ��ي خ�ل�ال ف�ت�رة احتالل‬ ‫العراق بول برمير‪� ،‬أم�س الثالثاء‪� ،‬أن الواليات‬ ‫املتحدة الأم�يرك�ي��ة تعتزم البقاء يف العراق‬ ‫م��ن اج��ل احل�ف��اظ على م�صاحلها‪ .‬م�شريا �إىل‬ ‫�أن احلكومة العراقية تريد ذلك اي�ضا‪ .‬ونقلت‬ ‫قناة “فوك�س نيوز” االمريكية يف مقابلة عن‬ ‫برمير قوله “اعتقد انه ينبغي علينا ان نو�ضح‬ ‫للحكومة العراقية وجريانها ‪ ،‬اننا نعتزم البقاء‬ ‫يف العراق ما دامت احلكومة العراقية تريد منا‬

‫ذلك‪ ،‬اما كم ي�ستغرق ذلك من الوقت ‪ ،‬انا ال اعرف‬ ‫ذلك”‪ .‬وا�ضاف برمير‪“ ،‬اننا ال نفعل ذلك فقط‬ ‫مل�صلحة العراقيني‪ ،‬بل اي�ضا مل�صلحة امريكا”‪.‬‬ ‫مبينا �أنه “فيما يتعلق مب�صاحلنا فقد ا�ستثمرنا‬ ‫ق��درا ك�ب�يرا يف ال �ع��راق وق��د جن��ح ذل��ك ب�شكل‬ ‫عام يف هيكله اال�سا�سي”‪ .‬وتابع برمير قائال‬ ‫�إنه “يجب علينا �أن نكون على ا�ستعداد للبقاء‬ ‫والدفاع عن تلك النجاحات طاملا تريد احلكومة‬ ‫العراقية منا ذلك”‪ ،‬على حد قوله‪.‬وكان املتحدث‬ ‫با�سم احلكومة العراقية �سعد احلديثي �صرح‬

‫ب�أن الواليات املتحدة الأمريكية ب��د�أت بخف�ض‬ ‫�أعداد قواتها يف العراق‪ ،‬قبل �أن تنفي ذلك وزارة‬ ‫الدفاع الأمريكية “البنتاغون”‪ .‬م�ؤكدة �أن��ه ال‬ ‫توجد نية ل�سحب قواتها حاليا من العراق‪ .‬يف‬ ‫حني اتهم النائب عن ائتالف دولة القانون حممد‬ ‫ال�صيهود رئي�س ال��وزراء القائد العام للقوات‬ ‫امل�سلحة حيدر العبادي بـ”الت�سرت” على الوجود‬ ‫الع�سكري الأمريكي يف العراق عرب نفيه امل�ستمر‬ ‫لوجود قوات �أمريكية على الأرا�ضي العراقية‪.‬‬ ‫داع �ي��ا �إىل ���ض��رورة حم��ا��س�ب�ت��ه ب �� �ش ��أن ذل��ك‪.‬‬

‫حتالف القوى ‪:‬احلكومة مل ت�صرف �أكرث من ‪ % 14‬من‬ ‫الـ ‪ 200‬مليون دوالر املخ�ص�صة لإعمار املدن املحررة‬

‫امل�شرق ‪ -‬ق�سم الأخبار ‪:‬‬ ‫د َع��ا حتالف القوى العراقية‪� ،‬أم�س الثالثاء اىل “اطالق‬ ‫املبالغ التي منحتها ال��دول املانحة لإع ��ادة �إع�م��ار البنى‬ ‫التحتية يف حمافظات �صالح الدين ونينوى واالنبار التي‬ ‫عانت من التدمري والنزوح‪ .‬وزادت ع�ضو حتالف القوى‬ ‫العراقية ‪ ،‬النائبة نور البجاري‪ ،‬ان ” مبالغ اعادة االعمار‬ ‫للمحافظات املدمرة لعام ‪ 2017‬مل ي�صرف منها �سوى ‪%14‬‬ ‫من جانب احلكومة االحت��ادي��ة التي ت�سلمتها من الدول‬ ‫املانحة‪،‬وجمموعها ي�صل اىل اكرث من ‪ 200‬مليون دوالر”‪.‬‬ ‫م�شرية اىل ‪ ،‬ان “ق�سما كبريا من اهايل تلك املحافظات‬ ‫ي�سكنون اخليام ويتوزعون بني حمافظات اقليم كرد�ستان‬ ‫يف انتظار عودتهم اىل ديارهم‪ ،‬االمر الذي يتوجب على‬ ‫احلكومة انفاق هذه املبالغ على اعادة اخلدمات البلدية لكي‬ ‫يت�سنى �ﻷ بناء هذه املحافظات من العودة اىل مناطقهم”‪.‬‬

‫�إياد عالوي نائب ًا �أول لرئي�س‬ ‫جمل�س العالقات العربية والدولية‬ ‫امل�شرق ‪ -‬ق�سم الأخبار ‪:‬‬ ‫أنتخب نائب رئي�س اجلمهورية اياد عالوي‪ ،‬ملن�صب النائب االول لرئي�س‬ ‫� َ‬ ‫جمل�س العالقات العربية والدولية يف اجتماعه ال�سابع الذي �ضيفته دولة‬ ‫الكويت‪ ،‬لبحث جملة امللفات والق�ضايا امل��درج��ة على ج��دول �أعماله يف‬ ‫مقدمتها الق�ضية الفل�سطينية وامل�ؤامرات الرامية لت�صفيتها‪ .‬وادان جمل�س‬ ‫العالقات العربية والدولية قرار الرئي�س االمريكي االعرتاف بالقد�س عا�صمة‬ ‫لإ�سرائيل‪ .‬م�ؤكدا مت�سكه بحق ال�شعب الفل�سطيني يف �إقامة دولته احلرة‬ ‫امل�ستقلة كاملة ال�سيادة وعا�صمتها القد�س‪ .‬كما بحث املجل�س جممل الو�ضع‬ ‫العربي و�شدد على �ضرورة حل اخلالفات بالتفاهم واجللو�س اىل طاولة‬ ‫حوار واحدة‪ .‬وجرى خالل االجتماع انتخاب الرئا�سة املتفرغة وغري املتفرغة‬ ‫للمجل�س‪� ،‬إذ انتخب اياد عالوي نائب رئي�س اجلمهورية نائبا اول لرئي�س‬ ‫املجل�س‪ ،‬يف حني مت انتخاب حممد ال�صكر رئي�سا للمجل�س وحممد بن عي�سى‬ ‫(وزي��ر خارجية املغرب �سابقا وم�ست�شار جاللة امللك) نائبا ثانيا للرئي�س‪.‬‬

‫�إطالق برنامج دويل حلماية الن�ساء من "اال�ستغالل اجلن�سي" يف العراق‬

‫امل�شرق ‪ -‬ق�سم الأخبار ‪:‬‬ ‫�أط�ل�ق��تْ �ست منظمات اممية ودول �ي��ة برناجما‬ ‫حلماية الن�ساء من اال�ستغالل اجلن�سي يف العراق‪.‬‬ ‫جمددة التزامها مبعاجلة العنف القائم على النوع‬ ‫االجتماعي يف حاالت الطوارئ‪ .‬واكدت من�سقة‬ ‫الأمم املتحدة لل�ش�ؤون الإن�سانية يف العراق ليز‬ ‫غ��ران��دي على وج��وب حماية الن�ساء والفتيات‬

‫من اال�ستغالل اجلن�سي اثناء االزم��ات‪ .‬ودعت‬ ‫اىل العمل االن�ساين ملراعاة االحتياجات الفريدة‬ ‫للن�ساء والفتيات يف خالل النزاع واال�ستجابة‬ ‫ل �ه��ا‪ ،‬م���ش�ي��دة مب �� �ش��روع "�شراكة امل�س�ؤولية‬ ‫الفعلية"‪ .‬وت�ه��دف ه��ذه امل �ب��ادرة اىل 'م�أ�س�سة‬ ‫الأفعال و�إعطاء الأولوية ملو�ضوع العنف القائم‬ ‫على �أ�سا�س النوع االجتماعي عرب اال�ستجابة‬

‫الإن�سانية'‪ .‬وق��ال بيان لبعثة االمم املتحدة يف‬ ‫العراق‪ ،‬ان (�شراكة امل�س�ؤولية الفعلية) هي 'عالقة‬ ‫تعاون بني �ست منظمات ان�سانية رئي�سة تهدف‬ ‫اىل حتقيق ارتباط وثيق بني القوى االن�سانية‬ ‫جمتمعة كيد واحدة من اجل �ضمان حماية الن�ساء‬ ‫والفتيات من العنف القائم على النوع االجتماعي‬ ‫ومن التهديدات التي يتعر�ضن لها يف العراق'‪.‬‬

‫�إح�صائية �أممية‪ 9 :‬عراقيني يقتلون يومي ًا‬

‫امل�شرق ‪ -‬ق�سم الأخبار ‪:‬‬ ‫�ادت الأرق��ام التي �سجلتها بعثة الأمم املتحدة مل�ساعدة العراق‬ ‫�أف� ِ‬ ‫(يونامي) مبقتل ما جمموعه ‪ 3.358‬وا�صابة ‪ 4.751‬اخرين جراء‬ ‫�أعمال الإرهاب والعنف والنزاع امل�سلح التي وقعت يف العراق خالل‬ ‫العام ‪ ،2017‬ما يعني مقتل ‪ 9‬عراقيني يوميا‪ .‬ففي �شهر كانون الثاين‬ ‫‪� 2017‬سجلت يونامي مقتل ‪ 403‬عراقيني و�إ�صابة ‪� 924‬آخرين‪،‬‬ ‫وخالل �شهر �شباط قتل ‪ 392‬عراقي ًا و�إ�صيب ‪� 613‬آخرون‪ .‬وك�شفت‬ ‫بعثة الأمم املتحدة مل�ساعدة العراق (يونامي) عن مقتل ‪ 548‬مدني ًا‬

‫و�إ�صابة ‪� 567‬آخرين‪ ،‬خالل �شهر �آذار ‪ ،‬وقتل ‪ 317‬مدني ًا و�إ�صيب‬ ‫‪� 403‬آخرون‪ ،‬خالل �شهر ني�سان‪ .‬وافادت �أرقام �شهر ايار خالل العام‬ ‫مبقتل ما جمموعه ‪ 354‬مدني ًا و�إ�صابة ‪� 470‬آخرين‪ ،‬وانخف�ض‬ ‫نف�سه ِ‬ ‫العدد اىل ‪ 415‬قتيال و ‪ 300‬جريح خالل �شهر حزيران‪ .‬ويف �شهر‬ ‫متوز قتل ‪ 241‬مدني ًا و�إ�صيب ‪� 277‬آخرون‪ ،‬ا�ضافة اىل ‪ 125‬مدني ًا‬ ‫وقعوا �ضحايا وا�صيب ‪� 188‬آخرون‪ ،‬خالل �شهر �آب‪ .‬و�أفادت ارقام‬ ‫�شهر ايلول مبقتل ‪ 203‬مدنيني و�إ�صابة ‪� 389‬آخرين‪ ،‬ج ّراء �أعمال‬ ‫الإرهاب والعنف والنزاع امل�سلح التي وقعت يف العراق‪� ،‬شهر ت�شرين‬

‫وت�ضم امل �ب��ادرة‪ ،‬بح�سب البيان وك��االت اممية‬ ‫مثل '�صندوق الأمم املتحدة لل�سكان‪ ،‬مكتب الأمم‬ ‫املتحدة لتن�سيق ال�ش�ؤون الإن�سانية‪ ،‬وكالة الأمم‬ ‫املتحدة للأطفال‪ ،‬املفو�ضية ال�سامية للأمم املتحدة‬ ‫ل�ش�ؤون الالجئني‪ ،‬مكتب م�ساعدات الكوارث‬ ‫اخل��ارج �ي��ة ال�ت��اب��ع ملكتب ال��وك��ال��ة الأمريكية‬ ‫للتنمية ال��دول �ي��ة‪ ،‬وجل �ن��ة الإغ ��اث ��ة الدولية'‪.‬‬

‫االول قتل ما جمموعه ‪ 114‬عراقي ًا و�إ�صيب ‪� 244‬آخرون‪ .‬و�سجلت‬ ‫مقتل ‪ 117‬و�إ�صابة ‪� 264‬آخرين‪ ،‬خالل �شهر ت�شرين الثاين‪ ،‬وقتل‬ ‫ِ‬ ‫‪ 69‬مدني ًا و�إ�صابة ‪� 142‬آخرين‪ ،‬خالل �شهر كانون الأول‪ .‬واو�ضحت‬ ‫بعثة الأمم املتحدة مل�ساعدة العراق (يونامي) انها واجهت حمددات‬ ‫َ‬ ‫مناطق مُعيّنة‪،‬‬ ‫يف التحقق‪ ،‬على نحو فعال‪ ،‬من �أعداد ال�ضحايا يف‬ ‫وهناك بع�ض احل��االت التي مل تتمكن فيها البعثة من التحقق �إال‬ ‫جزئي فقط من ح��وادث معينة‪ .‬ولهذه الأ�سباب املذكورة‪،‬‬ ‫ب�شكل‬ ‫ٍ‬ ‫ٍّ‬ ‫ينبغي اعتبار الأرق ��ام ال ��واردة هنا مبثابة احل��د الأدن ��ى املطلق‪.‬‬

3970 AlmashriqNews  

AlmashriqNews

3970 AlmashriqNews  

AlmashriqNews

Advertisement