Page 1

‫أخيرة‬

‫العنوان‪ :‬شارع املغرب ‪ -‬بغداد‬ ‫محلة (‪ ،)304‬زقاق (‪ ، )8‬شارع (‪)11‬‬ ‫هاتف التحرير‪07901342845 :‬‬ ‫‪E-mail: almashriq_co@yahoo.com‬‬

‫‪Chairman of Administration Council‬‬ ‫‪Dr. Gandhi Muhammad Abdulkareem‬‬

‫طبعت مبطابع �شركة جمموعة امل�شرق للطباعة‬

‫رقم االيداع يف دار الكتب والوثائق ببغداد (‪ )791‬ل�سنة ‪2004‬‬

‫الثالثاء املوافق ‪ 28‬من ت�شرين الثاين ‪ 2017‬العدد ‪ - 3912‬ال�سنة الرابعة ع�شرة ‪Tuesday 28 November, 2017 - No. 3912 Year 14‬‬ ‫يومي��ة عراقي��ة دولي��ة م�ستقلة ت�صدر ع��ن م�ؤ�س�سة امل�ش��رق لال�ستثم��ارات االعالمي��ة والثقافية‬

‫الآراء والأفكار املن�شورة ال تعرب بال�ضرورة عن ر�أي اجلريدة بل تعرب عن وجهات نظر ا�صحابها‬

‫مر�ض نادر مينح �سيدة تايالندية‬ ‫لقب �أكرب ذراعني يف العامل‬

‫تتويج ملكة جمال الكون ‪2017‬‬

‫تعي�ش داينجيا �سماك�سمام‪ ،‬يف مقاطعة "�سورين" بتايالند‪ ،‬حيث ق�ضت‬ ‫�أعوامها الـ‪ ،59‬تعاين من مر�ض نادر يدعى "‪،"lipomastosa‬‬ ‫جعل ذراعيها تنمو ب�شكل غري طبيعي‪ ،‬ما منحها لقب �صاحبة �أكرب‬ ‫يدين يف العامل‪ .‬وذكرت �صحيفة "ديلي ميل" الربيطانية‪� ،‬أن دانيجيا‪،‬‬ ‫تعاين منذ والدتها من هذا املر�ض‪ ،‬الأمر الذي جعلها تق�ضي �أول ‪20‬‬ ‫عامًا من حياتها يف عزلة عن النا�س‪ ،‬و�أ�ضافت ال�صحيفة‪" :‬رغبتها يف‬ ‫ك�سب قوت يومها دفعها للنزول �إىل ال�شارع والتعامل مع النا�س‪ ،‬حيث‬ ‫فتحت حملاً لبيع الأطعمة‪ ،‬ولكن كان �أم ًرا م�ؤملًا للغاية بالن�سبة لها‪،‬‬ ‫نظ ًرا ملا �سببه من �آالم يف ذراعيها‪.‬‬

‫ت�شاجر مع زوجته‬ ‫فك�سب مليون دوالر!‬ ‫برغم امل�شاجرات الدائمة بني هذا الزوج (هريمنجيلدو بلرتان) وزوجته‬ ‫ب�سبب اال�سراف ال�شديد الذي يتبعه الزوج يف �شراء بطاقات يان�صيب‬ ‫با�ستمرار وال يك�سب �أبدا قرر الزوج ان ي�شرتي البطاقات بدون �أن‬ ‫يخرب زوجته و�أخفى البطاقات يف احلمام وقام بر�ؤية الأرقام خل�سة‬ ‫ومل يحالفه احلظ يف الأوىل لكنه اكت�شف �أنه ك�سب مليون دوالر يف‬ ‫البطاقة الثانية و�أ�سرع الزوج ليفرح زوجته التي طاملا وبخته ب�سبب‬ ‫�شراء البطاقات وقرر الزوجان �إنفاق جزء من املال حاليا والإبقاء على‬ ‫اجلزء الأكرب بعد تقاعدهما لال�ستمتاع باحلياة‪.‬‬

‫مت�ك�ن��تْ ملكة ج �م��ال ج �ن��وب �أفريقيا‪،‬‬ ‫دميي يل بيرتز والبالغة ‪ 22‬عاما‪ ،‬من‬ ‫ان �ت��زاع لقب ملكة ج�م��ال ال �ك��ون‪ ،‬فجر‬ ‫�أم�س االثنني‪ ،‬يف امل�سابقة التي �شهدها‬ ‫م�سرح (اك�س�س بالنيت) بال�س فيغا�س‬ ‫يف الواليات املتحدة الأمريكية‪ ،‬من بني‬ ‫‪ 16‬مر�شحة يف الت�صفيات النهائية‪.‬‬ ‫وف���ازت ملكة ج �م��ال ك��ول��وم�ب�ي��ا‪ ،‬لورا‬ ‫غ ��وت ��زال ��ز‪ ،‬ب�ل�ق��ب الو�صيفة‬

‫الأوىل‪ ،‬فيما نالت ملكة جمال جامايكا‪،‬‬ ‫دافينا بينيت‪ ،‬لقب الو�صيفة الثانية‪.‬‬ ‫وذكر منظمو امل�سابقة يف بيان ر�سمي‪،‬‬ ‫�أنه مت منع ملكة جمال هايتي‪ ،‬ك�ساندرا‬ ‫ت���ش�يري‪ ،‬م��ن امل���ش��ارك��ة يف امل�سابقة‪،‬‬ ‫بعد اكت�شاف حملها بال�شهر الثاين‪.‬‬ ‫وب �ح �� �س��ب امل �ع �ل��وم��ات ال� � � ��واردة عن‬ ‫املت�سابقة‪ ،‬ف�إنها خريجة �إدارة �أعمال من‬ ‫جامعة (نورث وي�ست)‪ ،‬من مدينة‬

‫(بوت�شف�سرتوم) ق��رب جوهان�سربغ‬ ‫يف جنوب �أفريقيا‪ .‬وقامت الفرن�سية‬ ‫�إي��ري����س ميتينري‪ ،‬ملكة ج�م��ال الكون‬ ‫لعام ‪ ،2016‬بتتويج خليفتها (دميي)‪.‬‬ ‫وميز احلفل م�شاركة النجم الكوميدي‬ ‫الأم��ري �ك��ي‪� ،‬ستيف ه���اريف‪ ،‬لعار�ضة‬ ‫الأزياء �آ�شلي غراهام يف تقدمي احلفل‪،‬‬ ‫ب��رغ��م اخل �ط ��أ ال� ��ذي ارت �ك �ب��ه يف ذات‬ ‫امل�سابقة يف عام ‪ ،2015‬وال��ذي اعترب‬ ‫(الأ�سو�أ على مر تاريخ امل�سابقة)‪ ،‬حني‬ ‫�أعلن باخلط�أ فوز ملكة جمال كولومبيا‬ ‫ليتدارك امل��وق��ف بعد حلظات ويعتذر‬ ‫عنه ويك�شف �أن الفائزة احلقيقية هي‬ ‫ملكة ج�م��ال ال�ف�ل�ب�ين‪ ،‬ب�ي��ا �أل��ون��ز‪ .‬كما‬ ‫وث�ق��ت مقاطع فيديو مت ر��ص��ده��ا عرب‬ ‫م��واق��ع ال�ت��وا��ص��ل االج �ت �م��اع��ي‪ ،‬ملكة‬ ‫ج �م��ال م���ص��ر (ف� ��رح � �ص��دق��ي) والتي‬ ‫��ش��ارك��ت يف املناف�سة ع�ل��ى ل�ق��ب ملكة‬ ‫جمال الكون‪ ،‬وهي تلقي نظرة جانبية‬ ‫�أث �ن��اء ع��ر���ض ل��زي ال�سباحة‪ ،‬وُ�صفت‬ ‫ب��أن�ه��ا (ن �ظ��رة ��س��اخ��رة �أل�ق�ت�ه��ا باجتاه‬ ‫ملكة جمال الكون دمي��ي)‪ .‬وتعد دميي‬ ‫يل بيرتز ثاين فتاة من جنوب �أفريقيا‬ ‫حتظى بلقب ملكة جمال الكون‪ ،‬حيث‬ ‫�سبق و�أن حظيت به ال�صحافية اجلنوب‬ ‫�أفريقية (مارغريت غاردنري) عام ‪.1978‬‬

‫�إىل ال�سادة املعلنني‬ ‫دوائر الدولة وال�شركات‬ ‫واملكاتب الإعالمية كافة‬

‫م‪ /‬اعتماد عنوان‬

‫نرجو اعتماد الربيد االلكرتوين اجلديد يف حالة ن�شر‬ ‫اعالناتكم يف جريدتنا ومرا�سلتنا على العنوان التايل ح�صرا‪.‬‬

‫‪07706592736‬‬ ‫‪07706949605‬‬

‫‪aalan.almashraq@yahoo.com‬‬

‫بيومي ف�ؤاد‪ :‬عادل �إمام �شتمني‬ ‫ان َتهى بيومى ف�ؤاد من ت�صوير فيلمه اجلديد (�أ�صاحبي)‪ ،‬الفرتة املا�ضية وينتظر‬ ‫عر�ضه يف ال�سينما مبو�سم �إج��ازة منت�صف ال�ع��ام‪ ،‬للمخرج �شادي علي وت�أليف‬ ‫وليد يو�سف‪ ،‬وي�شاركه يف بطولة العمل كل من ه�شام �إ�سماعيل‪ ،‬وحممد ثروت‪.‬‬ ‫وي��وا��ص��ل بيومي ف� ��ؤاد ت�صوير م�شاهده يف م�سل�سله اجل��دي��د (خ�ف��ة ي ��د)‪ ،‬مع‬ ‫املخرج معتز التوين وحممد �سالم وحممد ث��روت يف العديد من الأماكن املتفرقة‬ ‫مبدينة ال�شيخ زاي��د و‪� 6‬أكتوبر‪ .‬وق��ال الفنان بيومي ف ��ؤاد يف برناجمه (بيومي‬ ‫�أف�ن��دي) �إن��ه مل يلتق من قبل الفنان �شريف منري‪ ،‬ويتمنى �أن يقف �أم��ام��ه يف �أي‬ ‫عمل تليفزيوين �أو �سينمائي‪ ،‬كما ك�شف �أن �أمنيته مل تتحقق �أي�ض ًا ومل يقف‬ ‫�أم��ام الزعيم عادل �إم��ام برغم �أنه ُر�شح مل�سل�سلني معه من قبل �إال �أنه اعتذر ب�سبب‬ ‫ان�شغاله ب�أعمال �أخ��رى‪ ،‬قائال‪ :‬عادل �إم��ام �شتمني ب�سبب ان�شغايل ب�أعمال �أخرى‪.‬‬

‫تري�شا كري�شنان �سفرية‬ ‫اليوني�سيف للدفاع عن حقوق الطفل‬ ‫م��ر ٌة جديد ٌة جنمات بوليوود �سفريات النوايا احل�سنة لتمثيل‬ ‫ّ‬ ‫بالدهن يف ق�ضايا اجتماعية و�إن�سانية مهمّة يف العامل‪ ،‬و�آخرها‬ ‫النجمة الهندية تري�شا كري�شنان‪ .‬واختارت منظمة الأمم املتحدة‬ ‫للطفولة اليوني�سيف املمثلة تري�شا للدفاع عن حقوق الطفل‪.‬‬ ‫كري�شنان البالغة من العمر ‪ 34‬ع��ا ًم��ا‪� ،‬أك��دت �أنها �ستعمل على‬ ‫زي��ادة الوعي بق�ضايا مهمة‪ ،‬مثل‪ :‬ال�صحة والتعليم والتغذية‬ ‫وح�م��اي��ة الأط �ف��ال يف والي�ت��ي تاميل ن��ادو وك�ي�راال الهنديتني‪،‬‬

‫وذل��ك بالتعاون مع م�س�ؤويل احلكومة‪ .‬ولفتت تري�شا �إىل � ّأن‬ ‫تعليم الفتيات لعمر ال�ـ‪� ،18‬سوف يح ّد من ظاهرة ال��زواج املب ّكر‬ ‫للبنات‪ ،‬وكذلك عمالة الأطفال‪ ،‬لذا �ستعمل جاهدة من �أجل �إنهاء‬ ‫هذه الظاهرة واالهتمام بتعليم الفتيات‪ّ ،‬‬ ‫ليكن �سيدات ناجحات‬ ‫ومتعلمات يف امل�ستقبل‪ .‬واملعروف � ّأن منظمة اليوني�سيف تعمل‬ ‫يف �أ�صعب الأماكن‪ ،‬لت�صل �إىل الأطفال الأق��ل ًّ‬ ‫حظا يف �أك�ثر من‬ ‫‪ 190‬بلدًا ومنطقة‪ ،‬لبناء م�ستقبل �أف�ضل لكل طفل �أينما كان‪.‬‬

‫�سمية اخل�شاب تفجر مفاج�أة عن عدد زيجاتها‬

‫املغربية ابت�سام ت�سكت‬ ‫�أف�ضل فنانة �صاعدة‬ ‫ح�صلت الفنانة املغربية‪ ،‬ابت�سام ت�سكت‪ ،‬على لقب �أف�ضل‬ ‫ِ‬ ‫فنانة �صاعدة لعام ‪� ،2017‬ضمن جوائز جملة «الدير‬ ‫جي�ست» امل�صرية‪ ،‬التي متنح �سنويا جوائز‬ ‫لأه��ل الفن‪ ،‬والتمثيل‪ ،‬واالع�ل�ام‪ .‬و�شاركت‬ ‫ج �م �ه��وره��ا �� �ص ��ورة‪ ،‬ت �خ�بره��م عربها‬ ‫�أن�ه��ا �صنفت الأف���ض��ل ب�ين املغنيات‬ ‫ال�صاعدات‪ ،‬و�شكرت جمهورها‬ ‫على الت�صويت ل�ه��ا‪ ،‬وقالت‬ ‫«بف�ضل ال�ل��ه ث��م بف�ضلكم‬ ‫ح �ق �ق��ت �أف �� �ض��ل فنانة‬ ‫� �ص��اع��د ل �ع��ام ‪2017‬‬ ‫يف الديرجي�ست‪..‬‬ ‫احل� �م���د ل� �ل ��ه على‬ ‫وجودكم جمهوري‪،‬‬ ‫وعائلتي الثانية»‪.‬‬ ‫وم� �ن� �ح ��ت امل �ج �ل��ة‬ ‫ن �ف �� �س �ه��ا ج��ائ��زت��ي‬ ‫�أف�ضل مغن ومطربة‬ ‫لكل من عمرو دياب‪،‬‬ ‫و�أ��ص��ال��ة ن�صري‪،‬‬ ‫ك�� �م� ��ا ت ��وج ��ت‬ ‫امل� ��� �ص ��ري�ي�ن‬ ‫�أح� �م ��د ع��ز‪،‬‬ ‫وغ� � � � � � ��ادة‬ ‫ع � � � � � � ��ادل‬ ‫ك ��أف �� �ض��ل‬ ‫مم� � �ث � ��ل‪،‬‬ ‫ومم��ث��ل��ة‬ ‫ل� � � � �ه � � � ��ذه‬ ‫ال� ��� �س� �ن ��ة‪.‬‬ ‫وح�� �ق�� �ق� ��ت‬ ‫ت� � ��� � �س� � �ك�� ��ت‬ ‫ج ��ائ ��زة �أف�ضل‬ ‫ف �ن��ان��ة يف �شمال‬ ‫�إف� ��ري � �ق � �ي� ��ا بعملها‬ ‫«م��ن��ك وال م� �ن ��ي»‪ ،‬وذل ��ك‬ ‫�� �ض� �م ��ن ج � ��وائ � ��ز «�أف� � ��رمي� � ��ا»‪.‬‬

‫أكدت الفنانة �سمية اخل�شاب �أن عدد زيجاتها‬ ‫� ِ‬ ‫�أربع ولي�س خم�سا كما �أ�شيع عنها‪ ،‬وذلك من‬ ‫خالل لقائها يف برنامج (�أنا و�أنا) مع املذيعة‬ ‫�سمر ي���س��ري‪ .‬وق��ال��ت �سمية اخل���ش��اب �أنها‬ ‫ت��زوج��ت ث�لاث م��رات وزيجتها الأخ�ي�رة من‬ ‫الفنان �أحمد �سعد هي الزيجة الرابعة‪ ،‬نافية‬ ‫ما كتب عنها �أنها تزوجت خم�س مرات‪.‬‬ ‫وعن �سبب عدم ذكرها �أ�سماء �أزواجها‪،‬‬ ‫قالت �سمية اخل�شاب �أن�ه��ا مل تف�صح‬ ‫عن �أ�سمائهم لرغبة �أزواجها يف ذلك‬

‫الوقت بهذا‪� ،‬إال �أنها كانت تتحدث يف الربامج‬ ‫التليفزيونية عنهم واجلميع كان يعرف �أنها‬ ‫متزوجة‪ .‬وح��اول��ت املذيعة �سمر ي�سري �أن‬ ‫تعرف منها �أ�سماء �أزواجها ال�سابقني‪� ،‬إال �أن‬ ‫�سمية اخل�شاب رف�ضت مت��ام� ًا ذك��ر �أي ا�سم‬ ‫م�ؤكدة على �أنها متزوجة حالي ًا وال يجوز ذلك‪.‬‬ ‫و�أ�ضافت �سمية اخل�شاب �أنها هي من كانت‬ ‫تنهي العالقة م��ع �أزواج �ه��ا‪ ،‬و�أن �ه��ا تزوجت‬ ‫م��ن قبل ب��رج��ل خليجي م��ن �ضمن �أزواجها‬ ‫ولكنه ال يعمل يف جم��ال الإع�لام كما �أ�شيع‪.‬‬

‫زينة تعيد �أحمد عز �إىل املحاكم من جديد‬ ‫َت�ست�أنف �إحدى املحاكم امل�صرية اليوم‪ ،‬وحتديد ًا حمكمة �أ�سرة مدينة ن�صر‪ ،‬النظر‬ ‫يف دعوى اخللع التي �أقامتها الفنانة زينة‪� ،‬ضد الفنان �أحمد عز‪ ،‬والد تو�أميها‬ ‫عز الدين وزين الدين‪ ،‬مقابل تنازلها عن جميع حقوقها ال�شرعية واملادية‪ .‬وبهذا‬ ‫تعود زينة �إىل املحكمة من جديد‪ ،‬بعد جناحها يف اجلوالت الق�ضائية ال�سابقة‪،‬‬ ‫يف احل�صول على حق ن�سب تو�أميها �إىل والدهما‪ ،‬وهو ما يعني بال�ضرورة‬ ‫�إثبات الزواج بينهما‪ ،‬برغم عدم تقدميها وثيقة ر�سمية تثبت دعواها‪ ،‬ومن ثم‬ ‫احل�صول على نفقة �شهرية للتو�أمني‪ ،‬وا�ستخراج �شهادة ميالد لهما م�سجل‬ ‫فيها ا�سم الأب‪� :‬أحمد عز‪ .‬ورغم كل هذه الأحكام الق�ضائية النهائية ما زال‬ ‫عز راف�ض ًا االع�تراف بن�سب التو�أمني‪� ،‬أو حتى بزواجه من زينة‪ ،‬م�صمم ًا‬ ‫على جملته ال�شهرية (�أق�سم بالله ما والدي)‪ ،‬ولكن املحكمة �أخذت ب�شهادة‬ ‫ال�شهود الذين �أكدوا �أقوال زينة‪ ،‬ف�ض ًال عن رف�ض �أحمد عز‪� ،‬أكرث من مرة‪،‬‬ ‫اخل�ضوع لتحليل (دي �إن �إي ��ه)‪ ،‬وه��و م��ا اعتربته املحكمة دل�ي� ً‬ ‫لا �ضده‪.‬‬

‫‪ 500‬فنان يدخلون مو�سوعة‬ ‫غيني�س بر�سم �أكرب لوحة يف ال�شارع‬ ‫دخ� � َ�ل ‪ 500‬ف �ن��ان مو�سوعة‬ ‫غيني�س للأرقام القيا�سية بر�سم‬ ‫‪ 811‬لوحة فنية �ضخمة با�ستخدام‬ ‫الطبا�شري يف ��ش��ارع �إن��دي��ان��ا بولي�س‬ ‫بوالية �إنديانا الأمريكية وقد مت �إجراء‬

‫ال��ر��س��وم��ات حت��ت رع��اي��ة �شركة �إيلي‬ ‫ليللي للأدوية‪ ،‬واملجتمع املدين وبنوك‬ ‫بالوالية لتنظيف املدينة ملدة ثالثة �أيام‬ ‫وانتهت بح�ضور خرباء من املو�سوعة‬ ‫ال ��ذي ��ن م �ن �ح��وا اجل���ائ���زة للفنانني‪.‬‬


‫| قوس قزح |‬

‫الثالثاء املوافق ‪ 28‬من ت�شرين الثاين ‪ 2017‬العدد ‪ 3912‬ـ ال�سنة الرابعة ع�شرة‬ ‫‪Tuesday ,28 November. 2017 No. 3912 Year 14‬‬

‫بطلة من كرد�ستان العراق‪ :‬قيادة الدراجات لي�ست عيب ًا‬ ‫ر�صتْ فتاة مـن �إقليم كرد�ستان العراق تدعى �سوزي‬ ‫ّ‬ ‫دل�شاد املئات من الدراجات الهوائية داخل �سقيفة‬ ‫�أنيقة تن�سدل منها �ستارة بلون البنف�سج �أي�ضا‪،‬‬ ‫يف “بارك هواري �شار” بـمدينة ال�سليمانية ثانية‬ ‫مدن �إقليم كرد�ستان‪ ،‬و�أجملها‪ .‬و�سوزي دل�شاد‬ ‫(‪ 20‬عاما) هي العبة دراجات املنتخب العراقي‪،‬‬ ‫وبطلة العراق والعرب لثماين �سنوات‪ ،‬وحدثتنا‬ ‫عن م�شروعها الذي افتتحته حديثا يف م�سقط‬ ‫ر�أ�سها مبحافظة ال�سليمانية‪ .‬وتقول �سوزي‬ ‫“اخرتت تنفيذ م�شروع ركوب الدراجات لأنني‬ ‫�أحبها‪ ،‬كوين العبة‪ ،‬ويعجبني �أن �أرى كل الفتيات‬ ‫يقدن الـ’باي�سكالت’ ويدخلن حياة الريا�ضة”‪.‬‬ ‫وعللت �سوزي ‪-‬وهي طالبة يف املرحلة الثالثة‬ ‫بكلية الرتبية الريا�ضية يف ال�سليمانية‪ ،‬و�أي�ضا‬ ‫موظفة يف دائرة الهجرة واملهجرين‪� -‬إجناز‬ ‫امل�شروع يف مكان خا�ص خال من ال�سيارات ب�أن‬ ‫ذلك يجعل الفتيات ي�شعرن باحلرية ويزيل عنهن‬ ‫اخلوف‪ .‬وتهدف �سوزي‪ ،‬عرب م�شروعها‪� ،‬إىل‬

‫رجل ي�أكل‬ ‫�أكرث (فلفل) حار‬ ‫يف العامل‬

‫ن�شرتْ �صحيفة ديلي ميل الربيطانية‬ ‫مقطع فيديو �صادما‪ ،‬يظهر رجال �أقدم‬ ‫ريا‪ ،‬بعدما‬ ‫على ت�صرف ندم عليه كث ً‬ ‫تناول �أكرث "فلفل" حار يف العامل‪.‬‬ ‫حيث �أقنع �أحد منفذي املقالب رجال‬ ‫يف مدينة "كركبي" الربيطانية بتناول‬ ‫�أكرث فلفل حار يف العامل مقابل مبلغ‬ ‫كبري‪ ،‬الأمر الذي جعله ي�صرخ ب�أعلى‬ ‫�صوت ب�سبب الأمل ال�شديد جراء‬ ‫الفلفل احلار‪ .‬تناول ال�ضحية جمموعة‬ ‫من احل�شائ�ش على الأر�ض يف حماولة‬ ‫لإخماد نريان "ال�شطة يف فمه‪ ،‬ولكن‬ ‫دون جدوى‪ ،‬بينما انطلقت �ضحكات‬ ‫منفذ املقلب يف م�شهد ا�ستفزازي‬ ‫بح�سب و�صف رواد مواقع التوا�صل‬ ‫االجتماعي‪.‬‬

‫على تدريب الفتيات والأطفال وال�شباب الذين ال‬ ‫يجيدون قيادة الدراجة الهوائية‪ .‬وذكرت �سوزي‬ ‫�أن كل جتهيزات الدراجات من متويل ذاتي‪ ،‬قائلة‬ ‫“نحن ا�شرتينا كل �شيء‪ ،‬عملنا ذلك مبجهودنا‪،‬‬ ‫ومتكنا من توفري املكان‪ ،‬و�أبواب املحل مفتوحة‬ ‫يوميا من الثالثة ع�صرا حتى الـ‪ 11‬لي ًال”‪ .‬و�أكدت‬ ‫الريا�ضية التي متتلك ‪ 17‬ميدالية من بطوالت‬ ‫“ريا�ضة الدراجات الهوائية” ‪-‬وعلى التواجد‬ ‫بكامل �أناقتها باملالب�س الريا�ضية �أحيانا‪ ،‬و�ألب�سة‬ ‫الكاجوال‪ .‬وت�سعى الفتيات العراقيات �إىل تغيري‬ ‫الواقع ونظرة املجتمع وعاداته التي متنع املر�أة‬ ‫من الذهاب �إىل العمل �أو املدر�سة واجلامعة‬ ‫بدراجة هوائية �أو نارية حتى‪ ،‬وقلما تكون هناك‬ ‫�صغريات لهن حرية قيادة الدراجة قرب منازلهن‬ ‫�أو داخلها‪ .‬يف وقت �سابق‪ ،‬نظمت فتيات يف‬ ‫العا�صمة العراقية‪ ،‬بغداد‪ ،‬فعالية بعنوان “�أنا‬ ‫ت�شجيع �أهايل كرد�ستان العراق على ا�ستعمال من زحمة ال�سيارات يف الطرقات‪ .‬وتعمل �سوزي‪ ،‬املجتمع”‪ .‬وخرجت الفتيات �إىل املدينة بدراجات‬ ‫الدراجات الهوائية يف احلياة اليومية‪ ،‬والتقليل ح�سب ما نقلت عنها وكالة �سبوتنيك الرو�سية‪ ،‬هوائية و�سط تعجب املارة‪.‬‬

‫الك�شف عن قيمة منزل (�إيفانكا ترامب)‬ ‫ن�شرتْ �صحيفة "بيزني�س ان�سايدر"‬ ‫الأمريكية جمموعة من ال�صور تظهر منزل‬ ‫"�إيفانكا ترامب" ابنة رئي�س الواليات‬ ‫املتحدة الأمريكية دونالد ترامب‪،‬‬ ‫وهو منزل فاخر يف حي فخم‪ .‬وعرف‬ ‫الأمريكيون عن "�إيفانكا" من قبل حبها‬ ‫و�أناقتها جتاه املو�ضة‪ ،‬بالإ�ضافة حلياة‬ ‫الرفاهية التي تعي�شها بحكم والدها �أحد‬ ‫�أثرياء �أمريكا‪ .‬يعود عمر منزلها �إىل عام‬ ‫‪ ،1923‬والذي يقع يف حي "كالوراما"‬ ‫الفاخر‪ ،‬ويبلغ ثمنه ‪ 5.5‬مليون دوالر‪،‬‬ ‫تبلغ م�ساحته ‪ 638.2‬مرت‪ ،‬ويتكون من ‪6‬‬ ‫غرف نوم‪ ،‬يذكر �أن ثروة ابنة "ترامب"‬ ‫جممعة برثوة زوجها "جارد كو�شرن"‬ ‫تبلغ ‪ 200‬مليون دوالر �أمريكي‪.‬‬

‫رجل بريطاين يدخل مو�سوعة‬ ‫غيني�س ب�سبب بدلة نفاثة‬ ‫َ‬ ‫حقق رجل بريطاين رقمًا قيا�سيًا جديدًا مبو�سوعة غيني�س للأرقام القيا�سية‪،‬‬ ‫بعدما �أ�صبح �أكرث رجل يطري مبحرك نفاث‪ ،‬ملحق بـ"بدلة نفاثة"‪ .‬ويدعى الرجل‬ ‫"ريت�شارد براونينج"‪ ،‬بعدما قام برحلة جمنونة‪ ،‬وطار بها يف �أجواء حديقة‬ ‫"الجونا بارك" مبدينة "ريدينج" الإجنليزية‪ ،‬طار ب�سرعة ‪ 32‬ميال يف ال�ساعة‪.‬‬ ‫يذكر �أن بدلة "ريت�شارد" حتتوي على ‪ 6‬توربينات غازية �صغرية تعمل على وقود‬ ‫الكريو�سني‪ ،‬وا�ضطر الرجل الربيطاين للتمرن لتقوية ع�ضالت ج�سمه ومتكنه‬ ‫من حتقيق التوازن يف الهواء‪.‬‬

‫صورة من األرشيف‬

‫• اجلواب‪ :‬هو كتاب العني‬ ‫• اجلواب‪ :‬هو حممد بن القا�سم‬ ‫• اجلواب‪ :‬هو امللك �سنحارب‬

‫حل األلغاز‬

‫الحمل | ‪| 4/20 - 3 /20‬‬ ‫مهني ًا‪ :‬حُتا�صر يف بداية ال�شهر م�شكلة قانونية‪ ،‬وتدر�س بع�ض الظروف‬ ‫واالو�ض ��اع التي جتربك على قبول بع�ض الت�صرفات من دون اعرتا�ض‪.‬‬ ‫عاطفي� � ًا‪ :‬الع�صبية لن تفيدك مع ال�شريك‪ ،‬والطباع احلادّة نتيجتها توتر‬ ‫العالقة بينكما‪.‬‬ ‫الثور‬

‫| ‪| 5/21 - 4 /21‬‬

‫مهني ًا‪ :‬يثري �أمر ما حما�ستك وي�شري هذا اليوم �إىل تغيريات حت�صل يف حياتك‬ ‫املهنية‪ ،‬ونتائج غري متوقعة تثري �شكوكك جتاه بع�ض الزمالء‪ .‬عاطفي ًا‪� :‬أجواء‬ ‫ال�شريك تولد نوع ًا من القلق بينكما‪ ،‬ما يدفعك �إىل اتخاذ قرارات �سريعة‪.‬‬

‫الجوزاء | ‪| 6/21 - 5 /22‬‬ ‫مهني ًا‪ :‬تتو�صل �إىل ت�سويات كنت تعتقد �أن من ال�صعب التو�صل �إليها‪،‬‬ ‫وتلتقي �أ�شخا�ص ًا متعددين وتطلع على معلومات قد تذهلك‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬ال‬ ‫تكن هجومي ًا مع ال�شريك يف طريقة تعاطيك معه‪ ،‬فقد يك�شر عن �أنيابه‬ ‫ويفجر غ�ضبه يف وجهك‪.‬‬ ‫السرطان | ‪| 7/22 - 6/22‬‬ ‫مهني� � ًا‪� :‬إذا كن ��ت مت�ش ّنج� � ًا قلي ًال‪ ،‬حا�ض ��ر ًا للمواجهة‪ ،‬م�ست ��اء من بع�ض‬ ‫الت�صرف ��ات‪ ،‬جارح� � ًا يف كالمك‪ ،‬فح ��اذر‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬ح ��اول �أن تكون �أكرث‬ ‫التزام ًا يف عالقتك بال�شريك‪ ،‬ويف�ضل �أن ت�صارحه يف حقيقة م�شاعرك‪.‬‬ ‫األسد | ‪| 8/22 - 7/23‬‬ ‫مهني� � ًا‪ :‬ت�شتت �أفكارك يجعل ��ك يف حال من ال�ضياع‪ ،‬فك ��ن �أكرث تركيزاً‬ ‫حت ��ى ال تقع يف اخلط�أ نف�سه مرتني‪ .‬عاطفي ًا‪� :‬أجواء رومان�سية حتيط‬ ‫بعالقت ��ك بال�شريك‪ ،‬ومت�ضي ��ان �أجمل الأوقات وت�ستعي ��دان الذكريات‬ ‫ال�سعيدة‪.‬‬ ‫العذراء | ‪| 9/22 - 8/23‬‬ ‫ً‬ ‫وتتو�ص ��ل �إىل ح�س ��م‬ ‫�ا‬ ‫ل‬ ‫�‬ ‫ئ‬ ‫متفا‬ ‫�دو‬ ‫�‬ ‫ب‬ ‫مهني� � ًا‪ :‬تعال ��ج م�سائ ��ل كث�ي�رة وت‬ ‫ّ‬ ‫و�إجن ��ازات وحل ��ول‪ ،‬مدفوع ًا بحيو ّي ��ة مرتفع ��ة و�إرادة قوية وحد�س‬ ‫�صائ ��ب‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬غي ��وم ب�سيطة وغري م�ؤث ��رة يف العالقة مع ال�شريك‪،‬‬ ‫لكنها �ستدفعك اىل التفكري بايجابية �أكرب يف امل�ستقبل‪.‬‬ ‫الميزان | ‪| 10/22 - 9/23‬‬ ‫مهني� � ًا‪ :‬الثق ��ة مطلوب ��ة اليوم �أك�ث�ر من �أي وق ��ت م�ضى‪ ،‬وقد تفت ��ح �أمامك‬ ‫جم ��االت متعددة و�آفاق� � ًا مل تكن تتوقعه ��ا‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬ا�ستع ��دادك للدفاع عن‬ ‫ال�شريك حتى النهاية‪ ،‬ي�شكل عالمة فارقة يف حياتك ويعزز موقعك عنده‪.‬‬ ‫العقرب | ‪| 11/22 - 10/23‬‬ ‫مهني� � ًا‪ :‬ال تت�س ��رع يف احلكم عل ��ى الزمالء �إذا مل تك ��ن مت�أكد ًا‪ ،‬فقد جتد‬ ‫نف�سك يف مواجهة مع ال�شخ�ص غري املعني باملواجهة‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬ال�صرب‬ ‫ه ��و من �أب ��رز �صفات ��ك‪ ،‬وهذا يجعل ��ك �أكرث تقرب� � ًا من ال�شري ��ك ومثا ًال‬ ‫يحتذى يف املجال العاطفي‪.‬‬ ‫القوس | ‪| 12/22 - 11/23‬‬ ‫مهني� � ًا‪ :‬قد يرت ّتب علي ��ك دفع مبلغ من املال‪ ،‬او ت�ضط ��ر �إىل �شراء �أمنك‬ ‫و�سالمت ��ك بنفق ��ات مل تك ��ن حم�سوبة‪ .‬عاطفي� � ًا‪ :‬عليك اتخ ��اذ خطوات‬ ‫خمتلف ��ة ع ��ن ال�ساب ��ق جتاه ال�شري ��ك‪ ،‬والق ��رار لك لتحدي ��د طموحاتك‬ ‫وم�شاريعك امل�ستقبلية معه‪.‬‬ ‫الجدي | ‪| 1/19 - 12/23‬‬ ‫مهني� � ًا‪ :‬مل تع ��د الأحداث اخلارجية تثقل كاهل ��ك‪ ،‬تت�ص ّرف بروح القادر‬ ‫واملنت�ص ��ر وتبا�شر ما هو �أ�سا�سي‪ .‬عاطفي� � ًا‪� :‬صارح احلبيب مب�شاعرك‬ ‫جتاهه‪ ،‬فهو بحاجة �إليك ويدرك ما متر به من ظروف �صعبة‪.‬‬ ‫| ‪| 2/18 - 1/20‬‬ ‫الدلو‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫مهني ًا‪ :‬تبدو ن�شيطا ومفعما حيوي ��ة وتفا�ؤال وتفر�ض ر�أيك وخياراتك‬ ‫يف مباحث ��ات جتريها م ��ع نافذين بغية تنفيذ م�ش ��روع �ضخم‪ .‬عاطفي ًا‪:‬‬ ‫�إنطالق ��ة جديدة ت�ساعدك على حتقيق ا�ستق ��رار عاطفي‪ ،‬وال �سيما بعد‬ ‫الركود الذي عرفته العالقة �أخري ًا‪.‬‬ ‫الحوت | ‪| 3/19 - 2/19‬‬ ‫مهني� � ًا‪ :‬يع ��اودك احلظ جم ��دد ًا‪ ،‬ف�إذا واجه ��ت عرقلة ف�إ ّن ��ك جتد العالج‬ ‫ّ‬ ‫ت�ستغل جاذبيتك لإقناع ال�شريك‬ ‫واحللول املنا�سبة جد ًا اليوم‪ .‬عاطفي ًا‪:‬‬ ‫بوجهة نظرك‪ ،‬فتحقق جناح ًا الفت ًا طال انتظاره‪.‬‬

‫املطار القدمي‪ ..‬بغداد يف اخلم�سينات‬ ‫ألغاز‪...‬‬

‫• ما �أول معجم عربي �ألفة اخلليل بن احمد الفراهيدي ؟‬ ‫• من القائد العربي امل�سلم الذي فتح بالد ال�سند ؟‬ ‫• من امللك الأ�شوري الذي دمر بابل ؟‬

‫ ‬

‫ من أقوال المشاهير‬

‫ما �أكرث من ي�ضيعون الوقت يف جمع املال ثم‬ ‫ي�ضيعون املال يف قتل الوقت‬

‫احلل ا�سفل ال�صفحة‬

‫هل تعلم‬

‫ قالوا في المرأة‬

‫• ثالثة ال تن�صحهم‪ :‬مثقف مغرور ‪ -‬و�شاب مراهق ‪ -‬وامر�أة جميلة‪.‬‬ ‫• احلياة ف�صول‪ :‬واملر�أة ربيعها‪ ..‬والعجائز خريفها‪ ..‬والرجل �صيفها‪..‬‬ ‫�أما العوان�س فهن �شتا�ؤها‪.‬‬ ‫• احلياة يف نظر الطفلة ال�صغرية �صياح وبكاء‪ ..‬ويف نظر الفتاة اعتناء‬ ‫باملظهر‪ ..‬ويف نظر املر�أة زواج ويف نظر الزوجة جتربة قا�سية‪.‬‬

‫الأب�������راج‬

‫كلمات متقاطعة‬

‫‪ /1520‬البحار الربتغايل فرناندو ماجالن ي�صل �إىل املحيط الهادئ قادما‬ ‫من املحيط الأطل�سي عرب م�ضيق يف�صل بني �أمريكا اجلنوبية والقطب‬ ‫اجلنوبي و�سمي بعد ذلك مب�ضيق ماجالن‪.‬‬ ‫‪ /1893‬نيوزيلندا ت�صبح �أول دولة يف العامل ت�صوت فيها الن�ساء يف‬ ‫انتخابات عامة‪.‬‬ ‫‪� /1912‬ألبانيا تعلن ا�ستقاللها عن الدولة العثمانية‪.‬‬ ‫‪� /1914‬إعادة فتح بور�صة نيويورك لتداول ال�سندات بعد توقف ا�ضطراري‬ ‫ب�سبب احلرب العاملية الأوىل‪.‬‬ ‫‪ /1918‬بوكوفينا ت�صوت ل�صالح االندماج مع مملكة رومانيا‪.‬‬ ‫‪ /1943‬انعقاد �أوىل جل�سات م�ؤمتر طهران الذي جمع بني القادة الثالثة‬ ‫جوزيف �ستالني وفرانكلني روزفلت وون�ستون ت�شر�شل وذلك �أثناء احلرب‬ ‫العاملية الثانية بهدف حتديد الأهداف امل�شرتكة ملواجهة دول املحور‪.‬‬ ‫‪ /1960‬موريتانيا حت�صل على اال�ستقالل ر�سميا من اال�ستعمار الفرن�سي‬ ‫وتن�صيب املختار ولد داداه رئي�سا للدولة‪.‬‬ ‫‪ /1994‬ا�ستفتاء عام يف الرنويج للت�صويت على ان�ضمامها �إىل االحتاد‬ ‫الأوروبي وكانت النتيجة رف�ض االن�ضمام‪.‬‬ ‫‪ /2013‬مذنب اي�سون يذوب بعد اقرتابه من ال�شم�س بحوايل مليون‬ ‫كيلومرت فقط وكان مر�شحا ليكون �أقرب مذنب مير بجانب الأر�ض منذ‬ ‫عقود‪.‬‬ ‫مواليد‬ ‫‪ /1820‬فريدرخ انغلز فيل�سوف �أملاين‪.‬‬ ‫‪ /1908‬كلود ليفي �سرتو�س عامل فرن�سي يف علم االجتماع‪.‬‬ ‫وفيات‬ ‫‪ /1939‬جيم�س ناي�سميث طبيب كندي‪� /‬أمريكي ابتكر ريا�ضة كرة ال�سلة‪.‬‬

‫‪11‬‬

‫• يرتاوح عدد �شعر ر�أ�س ال�شخ�ص‬ ‫العادي بني ‪ 90‬الف ًا و‪ 120‬الف‬ ‫�شعرة‪.‬‬ ‫• �أول رئي�س امريكي ظهر على �شا�شة‬ ‫التلفزيون كان الرئي�س فرانكلني‬ ‫روزفلت وكان ذلك يف ابريل من‬ ‫العام ‪.1939‬‬ ‫• يحتوي فنجان القهوة على نحو الف‬ ‫مادة كيماوية خمتلفة‪.‬‬

‫غاليليو‬ ‫ا�ستطاعت الإن�سانية �أن حتقق العظمة واجلمال‬ ‫واحلقيقة واملعرفة والف�ضيلة واحلب الأزيل‪ ،‬فقط‬ ‫على الورق‬

‫حكم ‪...‬‬

‫• بع�ض الرفاق مثل ال ّتاج تلب�سهم وبع�ضهم كقدمي ال ّنعل ترميهم‪.‬‬ ‫• احتمال الفقر �أف�ضل من احتمال الذل‪ ،‬لأن ال�صرب على الفقر قناعة‬ ‫وال�صرب على الذل �ضراعة‪.‬‬ ‫• الدهر يومان‪ ،‬يوم لك ويوم عليك‪ ،‬ف��إذا كان لك فال تبطر و�إن كان‬ ‫عليك فا�صرب فكالهما �سيمر‪.‬‬

‫برناد�شو‬

‫‪ ‬أفقي‬

‫‪ -1‬كاتب فرن�سي راحل له م�ؤلفات اجتماعية كان لها ت�أثري كبري يف تطور الد�ستور‬ ‫الفرن�سي �أبان الثورة‬ ‫– ‪� -2‬أ�سطول �ضخم ال يقهر �أر�سله ملك ا�سبانيا لغزو انكلرتا ف�أغرقته العوا�صف –‬ ‫غري متعلم‬ ‫– ‪ -3‬ل�ؤل�ؤ – فقري‬ ‫– ‪ -4‬ما يُ�سترت به من العدو كاحلائط – �ضمري مت�صل‬ ‫– ‪ -5‬حرف عطف – دولة الكيان الغا�صب‬ ‫– ‪ -6‬عائلة عامل �صيدلة فرن�سي راحل رائد العالج الكيميائي – م�سالك ومقا�صد‬ ‫– ‪ -7‬الوقت من طلوع الفجر اىل غروب ال�شم�س – �أكل الطعام – عائلة نائب لبناين‬ ‫حايل‬ ‫– ‪ -8‬عمر – معظم املاء‬ ‫– ‪ -9‬بلل يف احلائط من املطر – احلمل‬ ‫– ‪ -10‬ذكر النحل �أو �أمريها – رق�صة لبنانية‪.‬‬ ‫‪ ‬عمودي‬

‫‪ -1‬ممثل تلفزيوين لبناين راحل‬ ‫– ‪ -2‬انتفاخ يف اجللد من جراء مر�ض �أو �صدمة – �أحرف مت�شابهة – بيت عنكبوت‬ ‫– ‪ -3‬ثرثار – قرب‬ ‫– ‪ -4‬بطل �شرائط م�صورة له مغامرات متعددة مع كلبه ميلو – الآن بالأجنبية‬ ‫– ‪ -5‬حاجز مائي – نبي – قلب‬ ‫– ‪ -6‬عائلة �سيا�سي جمري راحل‪� :‬أمني عام احلزب ال�شيوعي ورئي�س حكومة ملرتني –‬ ‫ك�شط اجللد عن اخلروف‬ ‫– ‪ -7‬م�صوّر – الأماكن العالية يف اجلبال‬ ‫– ‪ -8‬مدينة يف جنوب ال�سودان على بحر الغزال – ا�ستنطق‬ ‫– ‪ -9‬عائلة ر�سام فرن�سي عمل عند امللك لوي�س الرابع ع�شر – ح ّل‬ ‫– ‪ -10‬رئي�س حكومة �سابق ونائب لبناين حايل‪.‬‬


‫‪10‬‬

‫الثالثاء املوافق ‪ 28‬من ت�شرين الثاين ‪ 2017‬العدد ‪ 3912‬ـ ال�سنة الرابعة ع�شرة‬

‫ثقافية‬

‫‪Tuesday ,28 November. 2017 No. 3912 Year 14‬‬

‫مي�سلون هادي وحكاية الفتى الو�سيم‬ ‫الذي �شوهته احلرب الأمريكية على العراق‬ ‫ع��ن دار احلكمة يف لندن ���ص��درتْ رواي���ة «ج��ان��و �أنت‬ ‫حكايتي» ملي�سلون هادي‪ ،‬وهي الرواية الرابعة ع�شرة‬ ‫يف م�سرية الكاتبة‪ ،‬وج���اءت �ضمن القائمة الطويلة‬ ‫جلائزة ال�شيخ زاي��د لهذا العام‪ .‬تتحدث رواي��ة «جانو‬ ‫�أن��ت حكايتي» ع��ن الفتى الو�سيم ه��اين ال��ذي ت�شوه‬ ‫وج��ه��ه خ�لال احل���رب الأم�يرك��ي��ة على ال��ع��راق‪ ،‬وكانت‬ ‫نقطة تفتي�ش �أمريكية هي ال�سبب فيما ح��دث لوجهه‬ ‫من حروق بعد �أحداث الفلوجة عام ‪ .2004‬يعود هاين‬ ‫من رحلة العالج ليلتقي بجانو التي نظرت �إليه كروح‪،‬‬ ‫وا�ستدعت من هذه الروح جماله القدمي‪ ،‬ف�أ�صبحا داخل‬ ‫روح واحدة بال بداية وال نهاية‪ .‬على ل�سان بطل احلكاية‬ ‫ه��اين ن��ق��ر�أ ه��ذه الكلمات‪« :‬بكالمها ه��ذا �أط��ل��ق��تْ ريتا‬ ‫�سهمها �إىل جرحي دون �أن تق�صد‪ ..‬فكل الوجوه متر‬ ‫ومتحوها الذاكرة‪� ،‬إال وجه خمتلف عن باقي الوجوه‪..‬‬

‫م�شكلة بد�أت كبرية ثم راحت ت�صغر‪ ،‬ب�سبب العالجات‬ ‫والعمليات اجلراحية‪ ،‬ولكنها تركت �أثرها يف نف�سي‬ ‫بحيث تركت نف�سي يف مكان ما‪ ،‬ورحت �أبحث عن جواب‬ ‫ل�س�ؤال ريتا املهم‪ :‬هل �أنا لن �أر�ضى عن نف�سي و�صورتي‬ ‫حتى ير�ضى عنها النا�س؟ وهل �صورتي هذه يف عيني‬ ‫ام��ر�أة واح��دة حتبني �ستكفيني‪ ،‬وتكون كفاف يومي‬ ‫وكل �أيامي؟»‪ .‬مي�سلون هادي قا�صة وروائية عراقية‪،‬‬ ‫ن�شرت ع��دة رواي����ات وجم��ام��ي��ع ق�ص�صية‪ ،‬وع�شرات‬ ‫املقاالت والتحقيقات واملتابعات الثقافية‪ ،‬وبالإ�ضافة‬ ‫للق�صة والرواية كتبت يف جمال �أدب الطفل واخليال‬ ‫العلمي‪ .‬واهتمت بق�ضايا الطفولة وامل���ر�أة العربية‪،‬‬ ‫وكتبت عن الهوية الثقافية وحتديات العوملة‪ ،‬وفازت‬ ‫�أعمالها الروائية بعدة جوائز عربية كان �آخرها جائزة‬ ‫كاتارا للرواية العربية عن روايتها العر�ش واجلدول‪.‬‬

‫بينهم العراقي عبد الخالق الركابي‬

‫م�ؤ�س�سة �سلطان العوي�س الثقافية تعلن �أ�سماء الفائزين بجوائز دورتها‬ ‫�أعلنتْ م�ؤ�س�سة �سلطان بن علي العوي�س الثقافية‬ ‫ع��ن �أ���س��م��اء الفائزين ب��ج��وائ��ز ال����دورة اخلام�سة‬ ‫ع�شرة (‪ )2017- 2016‬جلائزة �سلطان بن علي‬ ‫العوي�س الثقافية‪ ،‬وه���م‪� :‬شوقي ب��زي��ع‪ ،‬وهدى‬ ‫بركات‪ ،‬وعبد اخلالق الركابي‪ ،‬وحمادي �صمّود‪،‬‬ ‫وج����ورج ق���رم‪ .‬وق���ال ع��ب��د احل��م��ي��د �أح��م��د الأم�ي�ن‬ ‫العام مل�ؤ�س�سة �سلطان بن علي العوي�س الثقافية‬ ‫يف بيان �صحفي‪� :‬إن جلنة التحكيم اختارت منح‬ ‫ج��وائ��ز ه���ذه ال����دورة اخل��ام�����س��ة ع�����ش��رة (‪-2016‬‬ ‫‪ )2017‬له�ؤالء املبدعني والأدباء واملفكرين من بني‬ ‫(‪ )1.662‬مر�شح ًا وهم �إجمايل عدد املتقدمني لنيل‬ ‫جوائز العوي�س الثقافية‪ ،‬ملا متثله جتربتهم من‬ ‫عمق و�أ�صالة وقوة تعبري ت�صب يف خانة الثقافة‬ ‫العربية املعا�صرة‪ .‬و�أ�ضاف عبد احلميد �أحمد �أن‬ ‫اللجنة منحت ال�شاعر �شوقي بزيع جائزة ال�شعر‪:‬‬ ‫ملا ميتاز به من جتربة �شعرية �أ�صيلة‪ ،‬ت�شمل ثالث‬ ‫ق�ضايا حمورية‪( ،‬الوطن‪ ،‬واملر�أة‪ ،‬والزمن)‪ ،‬حيث‬ ‫ا�ستفاد م��ن �أ���ش��ك��ال امل����وروث املختلفة؛ وتنفتح‬ ‫جتربته على الأن�ساق اجلمالية احلديثة التي تربز‬ ‫فيها من العمق الإن�ساين واخليال اخلالق‪� .‬أما يف‬ ‫حقل الق�صة والرواية وامل�سرحية فقد منحت جلنة‬ ‫التحكيم اجلائزة لكل من هدى بركات وعبد اخلالق‬ ‫الركابي‪ ،‬ملا يف ن�صو�صهما الإبداعية‪ ،‬من براعة يف‬ ‫تقنيات ال�سرد‪ ،‬وقدرة على بناء عوامل‪ ،‬ت�ستوعب‬ ‫حت��والت ال��واق��ع‪ ،‬وت���رددات ال��ذات الإن�سانية‪� .‬أما‬ ‫ه��دى ب��رك��ات‪ :‬فقد ج��اءت �أعمالها طافحة بالفقد‬

‫واخل�سران والتيه والعنف والبحث عن معنى يف‬ ‫الفو�ضى العارمة حولها‪ ،‬حيث تكتب بلغة عالية عن‬ ‫ال�شخ�صيات والتواريخ‪ ،‬وتنوع يف رواياتها بني‬ ‫فنون الكتابة الذاتية وال�سردية‪ .‬و�أما عبد اخلالق‬ ‫الركابي؛ فيعتمد على تفاعل الرواية مع الفل�سفة‬ ‫الت�شكيلي وح ّتى‬ ‫وال��ن��ح��ت وامل��و���س��ي��ق��ى وال��ف ّ��ن‬ ‫ّ‬

‫جلنة حتكيم (�شاعر املليون)‬ ‫تدر�س زيادة القائمة �إىل‪� 150‬شاعر ًا‬ ‫اختتمتْ جلنة التحكيم يف الن�سخة الثامنة مل�سابقة‬ ‫«�شاعر املليون»‪ ،‬ا�ستقبال ال�شعراء يف م�سرح‬ ‫«�شاطئ ال��راح��ة» بـ �أب��و ظبي يف املحطة‬ ‫الأخ��ي�رة جلولتها ل��ه��ذا امل��و���س��م‪ ،‬حيث‬ ‫بد�أت اللجنة اخلمي�س املا�ضي مقابالتها‬ ‫ل��ل�����ش��ع��راء ال��ذي��ن م���ازال���وا يتوافدون‬ ‫الغتنام الفر�صة الأخرية للم�شاركة يف‬ ‫�أكرب و�أ�ضخم م�سابقة يف تاريخ ال�شعر‬ ‫النبطي والإع�ل�ام امل��رئ��ي �ضمن برنامج‬ ‫«�شاعر املليون»‪ ،‬الذي تنظمه وتنتجه جلنة‬ ‫�إدارة املهرجانات والربامج الثقافية والرتاثية بـ‬ ‫حم���ط���ة �أب�����و‬ ‫�أبو ظبي‪ .‬وقال �سلطان العميمي‪ ،‬ع�ضو جلنة التحكيم‪� :‬إن‬ ‫ظبي �إح��دى �أه�� ّم ّ‬ ‫املحطات يف جولة اللجنة لهذا املو�سم‪ ،‬حيث �إنها منحت الفر�صة‬ ‫ّ‬ ‫الأخرية لل�شعراء الذين فاتتهم فر�صة مقابلة اللجنة يف حمطاتها ال�سابقة‪ ،‬وتوافد‬ ‫مئات ال�شعراء من الإمارات ودول اخلليج‪ ،‬و�شعراء من خمتلف اجلن�سيات العربية‪،‬‬ ‫�إىل م�سرح �شاطئ الراحة للم�شاركة ومقابلة جلنة التحكيم يف �آخر حمطاتها‪ .‬و�أ�ضاف‬ ‫قائ ًال كانت اجلولة ناجحة بكافة مقايي�سها ال�شعرية‪ ،‬كما �أن هنالك تو�سعا ملحوظا يف‬ ‫قاعدة ال�شعر النبطي �إ�ضافة �إىل التطور الكبري يف املوا�ضيع التي طرحها ال�شعراء‬ ‫امل�شاركني‪ ،‬وهذا يعك�س مدى رغبة ال�شعراء يف التجديد والتطوير‪ .‬ومن جانبه �أفاد‬ ‫الدكتور غ�سان احل�سن‪ ،‬ع�ضو اللجنة‪� ،‬أن ما مل�سناه يف جولة �أبو ظبي كان زاخر ًا‬ ‫كالعادة بامل�شاركات ال�شعرية الد�سمة والقوية‪ ،‬وهنالك �شعراء ي�شاركون للمرة الثانية‬ ‫�أو الثالثة �أو الرابعة‪ ،‬وبع�ضهم تطور م�ستواهم ب�صورة كبرية‪ ،‬وبع�ضهم مل يحالفهم‬ ‫احلظ يف �أن يكون يف املرحلة النهائية من امل�سابقة يف ال�سنوات املا�ضية‪ ،‬وما زال‬ ‫مُ�ص ّر ًا على �إثبات نف�سه وحماولة احل�صول على فر�صة‪ .‬و�أك��د احل�سن �أن اجلولة‬ ‫خ�صو�صا �شعراء دولة الإمارات العربية‬ ‫كانت ثرية ب�شكل كبري بال�شعراء املتميزين‪،‬‬ ‫ً‬ ‫املتحدة‪ ،‬حيث �إن جاذبية الربنامج دفعت عدد ًا كبري ًا للقدوم وامل�شاركة‪� ،‬إ�ضافة �إىل‬ ‫احل�ضور الن�سائي ل�شاعرات من دول اخلليج‪ ،‬والالتي حر�صن على امل�شاركة بقوّ ة‬ ‫يف هذه الن�سخة‪ .‬وتطرق الدكتور احل�سن‪ ،‬للحديث عن املرحلة القادمة من الربنامج‬ ‫واملتمثلة يف اختيار قائمة الـ‪� 100‬شاعر‪ ،‬حيث توقع احل�سن �أن ت�شهد اللجنة �صعوبة‬ ‫يف االختيار‪ ،‬وذلك لوجود عدد كبري من ال�شعراء املجازين بتميز‪ ،‬ويف هذا ال�ش�أن‬ ‫�أ�شار �إىل �أن اللجنة تدر�س مو�ضوع زيادة القائمة لت�صبح ‪� 150‬شاعر ًا‪ ،‬م�شريًا �إىل �أن‬ ‫خ�صو�صا يف‬ ‫هذا املو�سم �سيخلق حالة من التناف�س القوي بني امل�شاركني من ال�شعراء‬ ‫ً‬ ‫املراحل الأخرية‪ .‬وبدوره‪� ،‬أكد حمد ال�سعيد‪ ،‬ع�ضو جلنة حتكيم‪� ،‬أن برنامج «�شاعر‬ ‫املليون» ا�ستطاع على مدار موا�سمه ال�سابقة �أن يزرع الثقة لدى امل�شاركني واجلمهور‪،‬‬ ‫مهنئ ًا اجلميع على هذا الربنامج ال�ضخم وهذه امل�سابقة الرائدة والهادفة �إىل اكت�شاف‬ ‫املواهب النا�شئة‪ ،‬و�إطالق الطاقات القادرة على املُ�ساهمة يف الإنتاج ال�شعري‪ ،‬ومبا‬ ‫يتنا�سب مع ال�صورة احل�ضارية امل�شرقة لـ �أبو ظبي ودولة الإمارات‪.‬‬

‫ي�سرت له ثقافته‬ ‫الن�صو�ص ال�سمعيّة الب�صريّة‪ ،‬مما ّ‬ ‫الوا�سعة يف تقدمي �أعمال مر ّكبة ذات م�ستويات‬ ‫رمزيّة ت�ساعد على ن�سج احلبكات ال�سرديّة وتطوير‬ ‫املو�ضوع ال��روائ ّ��ي‪ .‬و�أ���ض��اف عبد احلميد �أحمد‪:‬‬ ‫�أن جلنة التحكيم منحت جائزة الدرا�سات الأدبية‬ ‫والنقد للدكتور حـمّـادي �صمـود؛ تقدير ًا جلهده‬

‫يف �إث����راء النقد ال��ع��رب��ي احل��دي��ث‪ ،‬وق���دّم �أفكار ًا‬ ‫وم��ع��اجل��ات ج��دي��دة يف ال�ت�راث البالغي العربي‪،‬‬ ‫فهو من القالئل الذين تتوافر يف منتجهم املعريف‬ ‫درج���ة عالية م��ن العمق والتمحي�ص‪ ،‬وت�أ�صيل‬ ‫املكت�سبات املعرفية الإن�سانية يف الثقافة العربية‪.‬‬ ‫�أما يف جمال حقل الدرا�سات الإن�سانية وامل�ستقبلية‬ ‫فقد منحت جلنة التحكيم اجل��ائ��زة �إىل الدكتور‬ ‫جــورج ق ــرم؛ ملا متتاز به كتاباته من �شمولية يف‬ ‫ال��ر�ؤي��ة‪ ،‬وعمق يف التحليل‪ ،‬وواقعية يف تناول‬ ‫الق�ضايا وامل�شكالت االقت�صادية‪ ،‬حيث يقدم لنا‬ ‫ر�ؤي���ة م�ستقبلية ا�ست�شرافية وت�����ص��ورات تعيد‬ ‫النظر يف العديد من امل�سلمات‪ ،‬بالإ�ضافة �إىل كونه‬ ‫متابع ًا د�ؤوب��� ًا للتطورات والتحوالت اخلارجية‬ ‫على امل�ستوى الأقليمي وال����دويل‪ .‬وق���ال الأم�ين‬ ‫العام مل�ؤ�س�سة �سلطان بن علي العوي�س الثقافية �إن‬ ‫�إجمايل عدد املر�شحني قد بلغ (‪ )1.662‬مر�شح ًا‪،‬‬ ‫وهم ميثلون حقول اجلائزة التالية‪ :‬ال�شعـ ـ ـ ــر ‪293‬‬ ‫مر�شح ًا‪ ،‬الق�صة والرواية وامل�سرحية ‪ 401‬مر�شح‪،‬‬ ‫الدرا�سات الأدبية والنقد ‪ 263‬مر�شح ًا‪ ،‬الدرا�سات‬ ‫الإن�سانية وامل�ستقبلية ‪ 468‬مر�شح ًا‪ .‬و�أ�ضاف‬ ‫الأم�ي�ن ال��ع��ام‪ :‬بالن�سبة جل��ائ��زة الإجن���از الثقايف‬ ‫والعلمي (والتي متنح من قبل جمل�س الأمناء) فقد‬ ‫بلغ عدد املر�شحني (‪ 237‬مر�شح ًا) و�ستعلن الأمانة‬ ‫وقت الحق‪ .‬ويف ختام البيان‬ ‫العامة ا�سم الفائز يف ٍ‬ ‫�أعلن الأمني العام �أن حفل توزيع اجلوائز �سيقام‬ ‫يف منت�صف �شهر مار�س‪� /‬آذار ‪ 2018‬القادم‪.‬‬

‫ح�صا ُر الدائرة‬ ‫شوقي مسلماني‬

‫ٌ‬ ‫(�صراخ �صامت)‬ ‫‪3‬‬ ‫ال يه ُّم يف �أيّ ليل ٍة‬ ‫�ض ّي َع عينيه‬ ‫ال�شوك‬ ‫انحنى مف ّت�ش ًا بني‬ ‫ِ‬ ‫عن بقاياه‬

‫‪( 1‬جنون)‬ ‫مطارق و�صنوج‬ ‫احتفال اخلرافة‬ ‫يف‬ ‫ِ‬ ‫�سجائر‬ ‫و�أ ٌمل يف العينني‬ ‫� ٌ‬ ‫أرق‬ ‫يحف ُر عميق ًا‬ ‫ليقي َم‬ ‫�إىل الأبد‬ ‫بني‬ ‫احللم واجلنون‪.‬‬ ‫ِ‬

‫يف ّك ُر بالآتي‬ ‫املدى �أ�سود‬ ‫رما ُد بركان‬ ‫يزاوجُ ال َ‬ ‫أر�ض وال�سماء‬ ‫�أو زيتٌ �أ�سود‬ ‫أر�ض �سماء‬ ‫تمُ ط ُره على ال ِ‬ ‫� ُ‬ ‫أحزان العامل‬ ‫مُ�صوَّبة �إىل قل ِبه‬

‫‪( 2‬عينان يف املر�آة)‬ ‫ِّ‬ ‫دخ ْن معي‬ ‫�أيّها الغريبُ �سيجارةً‬ ‫نادمْني‬ ‫هبوب الريح‬ ‫لكي �أن�سى َ‬ ‫ال�صحراء القاحلة‬ ‫يف‬ ‫ِ‬ ‫تعا َل من�شي مع ًا الليلةَ‬ ‫ث َّم ارح ْل‬ ‫انظ ْر كم ي�شبهُنا ال�شجر‬ ‫كم ت�شبهنا القطط‬ ‫كم ُ‬ ‫نحن غري موجودين‬ ‫الطيور‬ ‫مثل‬ ‫ِ‬ ‫التي كانت هنا‬ ‫هذا ال�صباح‬ ‫واختفتْ‬ ‫�أنا معك يا �صاحبي‬ ‫قتني‬ ‫عزا ٌء‬ ‫للعينني املع ّل ِ‬ ‫ِ‬ ‫يف املر�آة‬ ‫وللر� ِأ�س‬ ‫التي ت�سندُها كفٌّ‬ ‫على �سرير‪.‬‬

‫ُ‬ ‫يبحث‬ ‫بني احل�صى‬ ‫عن � ٍأثر لقدميه‬ ‫ّ‬ ‫ته�شمتْ مر�آ ُته‬ ‫و�ضاعَ وجهُه بني النرث‬ ‫ما ُ‬ ‫لون ب�شر ِته؟‬ ‫ما حج ُم �أن ِفه؟‬ ‫�إ ّنه ي�ست�شعر غرباء‬ ‫يف داخله‬ ‫جذور ًا ت�ستقي من خو ِفه‬ ‫يدب بكا ًء �صامت ًا‬ ‫من ًال ُّ‬ ‫ال يه ُّم‬ ‫�إ ّنه م�شغول عن الأ�سئلة‬ ‫مب� ِأمته‬ ‫وعن ا�سمائهم‬ ‫بالنجاة‬

‫«احلزن الذي ال مفر منه» يف روايات كازو �إي�شيغورو‬ ‫سينثيا‪ .‬إف‪ .‬وونج‬

‫يف َيوم رطب من �أيام ت�شرين الأول‬ ‫عام ‪ ،2006‬رافقت ك��ازو �إي�شيغورو‬ ‫ب�صحبة ابنتي البالغة من العمر ‪10‬‬ ‫�سنوات (جري�س) �إىل طاولة خلفية‬ ‫يف مقهى �صاخب يف لندن‪ ،‬لإجراء‬ ‫مقابلة معه‪ .‬و�أثناء �إجابة �إي�شيغورو‬ ‫على �أ�سئلتي‪� ،‬أو���ض��ح يل كيف �أنه‬ ‫يجري اختبار متثيل ‪audition‬‬ ‫ل�شخ�صياته على م�ستوى ال�صوت‬ ‫واخل�صائ�ص يف ذهنه قبل �أن تظهر‬ ‫هذه ال�شخ�صيات يف رواياته‪ ،‬وحتدث‬ ‫ب�صراحة عن عمل الكاتب الفو�ضوي‪.‬‬ ‫الآن هو احلائز على جائزة نوبل يف‬ ‫الأدب‪ ،‬ب�سب ما �أ�شادت به الأكادميية‬ ‫ال�سويدية يف ق���رار منحه اجلائزة‬ ‫مبقدرته غ�ير امل��ع��ت��ادة على ت�صوير‬ ‫«اجلحيم وراء �شعورنا الوهمي يف‬ ‫عالقتنا بالعامل»‪� .‬إن يف ذل��ك �إمياءة‬ ‫�إىل الوهم الذاتي ال��ذي ي�سيطر على‬ ‫العديد م��ن �شخ�صيات �إي�شيغورو‪،‬‬ ‫�إحدى ال�شخ�صيات‪ ،‬على �سبيل املثال‪،‬‬ ‫ي�سوغ خدمته يف م���واالة الفا�شية‪،‬‬ ‫و�شخ�صيات �أخرى ترى ما�ضيها من‬ ‫خلف عد�سة م�ضببة‪ .‬و�إذا كنا نريد‬ ‫نزع ق�شرة اخلداع الذاتي امل�شوه‪ ،‬فقد‬ ‫جند حفرة عميقة من الي�أ�س‪ .‬يف تلك‬ ‫املقابلة قبل �سنوات‪ ،‬حتدث �إي�شيغورو‬ ‫عن الت�شويهات امل���ؤمل��ة التي ت�صيب‬ ‫�شخ�صياته‪ ،‬وطريقة حماية �أنف�سهم‬ ‫منها‪ ،‬وذل��ك ب�إخفاء �أخطائهم‪ .‬ولكن‬ ‫عندما يبدو كل �شيء مي�ؤو�سا منه‪ ،‬ف�إن‬ ‫ال�شخ�صيات غالبا ما تلج�أ يف �شجاعة‬ ‫�إىل خيالها لإقامة ات�صال افرتا�ضي‬ ‫باحلياة‪ .‬وعند القيام بذلك يهيئون‬ ‫القراء لتخيل �شيء ما �أف�ضل �أي�ضا‪.‬‬ ‫عندما �س�ألت �إي�شيغورو عن روايته‬ ‫�ضد اليوتوبيا ال�صادرة عام ‪« 2005‬ال‬ ‫تدعني �أرحل» تغريت لهجته‪ .‬وخ ّف�ض‬

‫�صوته عندما حدثني عن الطالب يف‬ ‫تلك الرواية‪ ،‬وكيف �أنهم ميوتون يف‬ ‫نهاية املطاف‪� ،‬إال �أنه �أ�صيب بالده�شة‬ ‫عندما قلت ل��ه �إن��ن��ي وج��دت الرواية‬ ‫حمزنة‪ .‬فاعرتف قائال‪ :‬هناك حزن ال‬ ‫مفر منه‪ ،‬من ناحية �أخ���رى‪ ،‬ال ميثل‬ ‫احلزن وجهة نظر قامتة عن الطبيعة‬ ‫الب�شرية‪.‬‬ ‫ا�ستطعت �أن �أ�شعر بقلق �إي�شيغورو‬ ‫على ابنتي من اال�ستماع �إىل مالحظاته‬ ‫ع��ن امل���وت وال��ي���أ���س‪ .‬ث��م ت��اب��ع قائال‪:‬‬ ‫ال�����س���ؤال ه��و م���اذا ن�ستفيد؟ ذل��ك هو‬ ‫ال�س�ؤال الذي تطرحه ابنتك جري�س‪،‬‬ ‫وهو ال�س�ؤال نف�سه ل�شخ�صيات مثل‬ ‫«تومي» و«كاثي» يف رواية «ال تدعني‬ ‫�أرحل»‪.‬‬ ‫تقول بع�ض الأنظمة الباردة �أن «تومي‬ ‫و«ك����اث����ي» ���س��وف ي��ك��ون��ان مفيدين‬ ‫(للعامل)‪ ،‬وهو ال�شيء نف�سه يف نظام‬ ‫�آخ��ر‪ ،‬يقول جلري�س �إنها يف يوم من‬ ‫الأي��ام �سوف تكون مفيدة لالقت�صاد‬ ‫العاملي‪ .‬الأنظمة الإن�سانية يف جميع‬ ‫رواي���ات �إي�شيغورو‪��� -‬س��واء �أكانت‬ ‫ح��ك��وم��ات �أو جمتمعات �أو عائالت‬ ‫– يف كثري من الأحيان نظم فا�سدة‪،‬‬ ‫وم���ع ذل���ك ع��ل��ى الب�شر �أن يتحركوا‬ ‫يف نطاقها‪ .‬يحاولون �إ�صالحها �أو‬ ‫�إنقاذ �أنف�سهم‪ .‬وقد اخترب �إي�شيغورو‬ ‫جوانب وحقائق كثرية حول ما يعنيه‬ ‫العي�ش و���س��ط �أن��ظ��م��ة ال ح�صر لها‪.‬‬ ‫ال����راوي ب�ضمري املتكلم ه��و القائم‬ ‫بال�سرد يف روايات �إي�شيغورو الثالثة‬ ‫الأوىل‪« ،‬منظر �شاحب م��ن التالل»‪،‬‬ ‫و«ف��ن��ان م��ن ال��ع��امل ال��ع��ائ��م» و«بقايا‬ ‫اليوم»‪ ،‬تعك�س اخل�سائر ال�شخ�صية‬ ‫يف �سياق الأحداث العاملية‪ :‬الأ�صدقاء‬ ‫والعائالت والقتلى من جراء الق�صف‬ ‫ال����ذري يف ال��ي��اب��ان‪ ،‬والرومان�سية‬ ‫غ�ير املتحققة‪ ،‬واخل��ي��ارات اخلاطئة‬

‫واحلياة على �أ�سا�س من الوهم‪ .‬هذه‬ ‫ال�شخ�صيات متتد من �أج��ل ال�صفاء‪،‬‬ ‫والق�صا�ص �أو الغفران‪ .‬ال���رواة يف‬ ‫رواي��ات��ه الثالث التالية على نحو ما‬ ‫متنوعون‪ ،‬عازف البيانو‪« ،‬من ال عزاء‬ ‫لهم»‪� ،‬أحد املحققني يف لندن «عندما كنا‬ ‫يتامى»‪ ،‬وعامل مت�شرد ينزل يف دير‬ ‫يف «ال تدعني �أرح���ل»‪� .‬سواء �أكانوا‬ ‫موجودين يف اليابان �أو يف بريطانيا‬ ‫العظمى �أو يف بع�ض املدن الأوروبية‬ ‫ال��ت��ي مل يك�شف ع��ن ا�سمها �أو حتى‬ ‫قرية من قرى القرون الو�سطى‪ ،‬ف�إن‬ ‫�شخ�صيات �إي�شيغورو تخدع القراء‬ ‫من خالل بع�ض ما يف�صحون به‪ .‬نرثه‬ ‫البليغ يعرب عن �آالمهم �أو طموحاتهم‬ ‫املقموعة‪ .‬نحن ن�شعر بالزمن يتخلل‬ ‫ظ�ل�ال ه���ذه ال�شخ�صيات‪ .‬ك��م��ا نرى‬ ‫كيف يواجهون خيبات الأمل والآالم‬ ‫من �أجل الكرامة‪� .‬أو�ضح �إي�شيغورو‬

‫�أن �سرب �أغ���وار ال��ق��وة العاطفية يف‬ ‫رواي��ات��ه‪ ،‬يجب �أن نفهم �أن��ه يتم من‬ ‫خالل ح�صر ال�شخ�صيات داخل «عامل‬ ‫داخ��ل��ي [و] و�أن ل��ه��ذا ال��ع��امل منطقه‬ ‫العاطفي الذي يتفق معه «حيث �أنهم يف‬ ‫�سرد �أحزانهم وتفا�ؤلهم املثمر‪ ،‬يقدم‬ ‫�إ�شيجورو لقرائه و�سيلة التعاطف مع‬ ‫ظ��روف وح��االت �شخ�صياته‪ .‬وت�أتي‬ ‫ق��درة �إي�شيغورو على �إث��ارة ال�شفقة‬ ‫منذ �أن انقطع عن اجلامعة ملدة عام‪،‬‬ ‫عندما عمل مع امل�شردين‪ ،‬بالإ�ضافة‬ ‫�إىل درا�سته للبيانو والغيتار‪ ،‬حيث‬ ‫ح��ل��م ب��ام��ت��ه��ان امل��و���س��ي��ق��ى ق��ب��ل �أن‬ ‫يتحول �إىل برنامج الكتابة الإبداعية‬ ‫يف جامعة �إي�ست �أجن��ل��ي��ا‪ ،‬وم��ا زال‬ ‫يكتب الأغاين ويعمل مع املو�سيقيني‬ ‫بو�صفه حمرتفا‪ .‬باعرتافه ال�شخ�صي‪،‬‬ ‫ف����إن �إي�����ش��ي��غ��ورو ك��ات��ب ب��ط��يء‪ ،‬فهو‬ ‫ينتج رواية كل ب�ضع �سنوات‪ .‬يف عام‬

‫‪ ،2015‬عندما جاء �إىل دنفر حل�ضور‬ ‫ور���ش��ة ع��م��ل ف��ن��ار ال��ك��ت��اب للرتويج‬ ‫لروايته الأخرية‪� ،‬أجريت معه مقابلة‪.‬‬ ‫و�أ�شار �إىل �أنه قد ال يكون لديه هناك‬ ‫�سوى عدد قليل من الكتب املقبلة‪ .‬قال‪:‬‬ ‫نحن ل�سنا خملدين‪ ،‬نحن هنا لفرتة‬ ‫حمددة‪ ،‬هناك عد تنازيل‪.‬‬ ‫وت����ك����رمي الأك����ادمي����ي����ة ال�سويدية‬ ‫احل��ائ��ز ج��ائ��زة ت��ك��رمي م��دى احلياة‪،‬‬ ‫حتى الآن‪ ،‬ن�شر �إي�شيغورو ثمانية‬ ‫كتب ف�ضال ع��ن العديد م��ن الق�ص�ص‬ ‫الق�صرية و�سيناريوهات تلفزيونية‬ ‫و�سينمائية‪ .‬قد تبدو حياته املهنية‬ ‫مفككة عند الرتكيز فقط على الروايات‬ ‫امل�شهورة‪« ،‬بقايا اليوم» و«ال تدعني‬ ‫�أرح���ل»‪ .‬ولكن ع��ددا قليال من الكتاب‬ ‫املعا�صرين م��ن ا�ستطاع �أن يتجر�أ‬ ‫على حتمل العديد م��ن املخاطر مثل‬ ‫�إ�شيجورو‪ .‬ال��رواي��ة الأك�ثر تعقيدا‪،‬‬ ‫ذات الأج��واء الكافكاوية «من ال عزاء‬ ‫ل��ه��م» ه��و ك��ت��اب و�صفه بع�ض النقاد‬ ‫ب�أنه رواي��ة خميبة للآمال‪ .‬لو و�صف‬ ‫كاتب �آخر من نوع خمتلف بهذا لكان‬ ‫قد كف عن الكتابة‪ ،‬ولكن �إي�شيغورو‬ ‫�صمد ووا�صل الكتابة‪ .‬ويف املقابل‪،‬‬ ‫على الرغم من �أن بع�ض القراء تقبلوا‬ ‫بهدوء و�سعة �صدر روايته الأخرية‬ ‫«ال��ع��م�لاق امل��دف��ون» ف����إن �إي�شيغورو‬ ‫اتخذ قفزة �أدب��ي��ة �أخ���رى‪ :‬مت حتديد‬ ‫ق�����ص��ة جم����ازي����ة ل��ل��غ��اي��ة يف حقبة‬ ‫�إنكليزية يف وقت مبكر قبل الت�سجيل‬ ‫التاريخي‪.‬‬ ‫ال���ذاك���رة‪ ،‬وق��م��ع الأمل وال���ع���زم على‬ ‫ح��م��اي��ة ال����ذات وال��رغ��ب��ة يف العودة‬ ‫�إىل الأم���اك���ن‪ ،‬ول��ك��ن ك��ل ذل���ك بطرق‬ ‫ا�ستعارية غري عادية‪ .‬كل رواي��ة هي‬ ‫مثابة �إجناز فردي‪ .‬كل واحة م�شروع‬ ‫متوال يرثي قما�شة عري�ضة من �صور‬ ‫�إي�شيغورو حليوات غريبة‪.‬‬


‫| رياضة عالمية | ‪9‬‬

‫الثالثاء املوافق ‪ 28‬من ت�شرين الثاين ‪ 2017‬العدد ‪ 3912‬ـ ال�سنة الرابعة ع�شرة‬ ‫‪Tuesday ,28 November. 2017 No. 3912 Year 14‬‬

‫�سيتي يوا�صل انت�صاراته‪ ..‬و�آر�سنال ينتزع املركز الرابع‬ ‫وكاالت – متابعة المشرق‬

‫وا�ص َل مان�ش�سرت �سيتي انت�صاراته املتتالية بفوزه‬ ‫الثمني على م�ضيفه هادر�سفيلد ال�صاعد حديثا ‪،1-2‬‬ ‫وانتزع ار�سنال املركز الرابع بفوز قاتل وثمني على‬ ‫م�ضيفه برينلي ‪�-1‬صفر يف ختام املرحلة الثالثة‬ ‫ع�شرة م��ن ال���دوري االنكليزي لكرة ال��ق��دم‪ .‬وعزز‬ ‫مان�ش�سرت �سيتي موقعه يف ال�صدارة بر�صيد ‪37‬‬ ‫نقطة‪ ،‬واعاد الفارق اىل ‪ 8‬نقاط بينه وبني مطارده‬ ‫املبا�شر وغرميه التقليدي جاره مان�ش�سرت يونايتد‬ ‫ال����ذي ك���ان ت��غ��ل��ب ع��ل��ى �ضيفه ب��راي��ت��ون ‪�-1‬صفر‬ ‫ال�سبت‪.‬‬ ‫�أرقام قيا�سية تاريخية‬ ‫على ملعب «غالفارم»‪ ،‬قلب مان�ش�سرت �سيتي الطاولة‬ ‫على م�ضيفه هارد�سفيلد حموال تخلفه �صفر‪ 1-‬يف‬ ‫ال�شوط االول اىل فوز �صعب وغال ‪ 1-2‬يف الثاين‬ ‫حمققا انت�صاره الـ ‪ 11‬على التوايل‪ .‬ويدين مان�ش�سرت‬ ‫�سيتي بفوزه اىل جنمه الدويل رحيم �سرتلينغ الذي‬ ‫ا�صطاد ركلة جزاء مطلع ال�شوط الثاين ادرك منها‬ ‫الدويل االرجنتيني �سريخيو اغويرو التعادل (‪)47‬‬ ‫راف��ع��ا ر�صيده اىل ‪ 10‬اه���داف يف ���ص��دارة الئحة‬ ‫الهدافني م�شاركة مع مهاجم ليفربول الدويل امل�صري‬ ‫حممد ���ص�لاح‪ .‬و�سجل �سرتلينغ ه��دف ال��ف��وز يف‬ ‫الدقيقة ‪ 84‬عندما ا�ستغل كرة مرتدة من احلار�س اثر‬ ‫كرة للدويل البلجيكي كيفن دي بروين فتابعها بفخذه‬ ‫داخل املرمى اخلايل رافعا ر�صيده اىل ‪ 9‬اهداف على‬ ‫الئحة الهدافني‪ .‬كما رفع �سرتلينغ ر�صيده التهديفي‬ ‫اىل ‪ 12‬هدفا يف ‪ 18‬مباراة يف خمتلف امل�سابقات هذا‬ ‫املو�سم وهي االف�ضل له يف مو�سم واحد يف م�سريته‬ ‫االحرتافية‪ .‬وافتتح هارد�سفيلد الت�سجيل يف الدقيقة‬ ‫االوىل من الوقت بدل ال�ضائع عرب النريان ال�صديقة‬ ‫عندما تابع املدافع ال��دويل االرجنتيني نيكوال�س‬ ‫اوتامندي بر�أ�سه الكرة يف مرماه اثر ركلة ركنية‪.‬‬ ‫ورف��ع مان�ش�سرت �سيتي ر�صيده اىل ‪ 37‬نقطة يف‬ ‫ال�صدارة وهي اف�ضل غلة يف تاريخه يف ‪ 13‬مباراة‬

‫�أوزيل‪� :‬شكر ًا فرنبخ�شة‪..‬‬ ‫لكني قد �أنتقل لليونايتد‬ ‫وكاالت – متابعة المشرق‬

‫مل يُجدد الالعب ال��دويل الأمل��اين م�سعود �أوزي��ل عقده احل��ايل مع نادي‬ ‫�آر�سنال الإنكليزي الذي �ستنتهي مدته يف �شهر يونيو من ال�سنة القادمة‪،‬‬ ‫ما يجعله قادر ًا على التعاقد مع �أي نا ٍد �آخر‪ ،‬بداية من �شهر يناير املقبل‪،‬‬ ‫لالن�ضمام �إليه ر�سمي ًا يف «املريكاتو» ال�صيفي القادم يف �صفقة انتقال حر‪.‬‬ ‫وقد �أدت هذه احلالة املميزة لنجم كبري مب�ستوى م�سعود �أوزيل لتهافت‬ ‫عديد الأندية للظفر بخدمات �صانع �ألعاب منتخب �أملانيا‪ ،‬ومن بينها فريق‬ ‫فرنبخ�شة الرتكي الذي �أراد �إغراء الالعب احلايل لآر�سنال براتب �سنوي‬ ‫�ضخم‪ .‬ولكن وبح�سب تقرير �صحفي تركي ف� ّإن م�سعود �أوزيل يف�ضل البقاء‬ ‫يف ال��دوري الإنكليزي املمتاز وذلك باالنتقال لنادي مان�ش�سرت يونايتد‪.‬‬ ‫وذكرت �صحيفة «�صباح» الرتكية �أن �أوزيل رف�ض االنتقال �إىل فرنبخ�شة‬ ‫بنهاية املو�سم اجلاري يف �صفقة انتقال حر‪ .‬و�أو�ضحت ب�أن �أوزي��ل قال‬ ‫مل�س�ؤويل فرنبخ�شة‪�« :‬شكرا لعر�ضكم املقدم لكنني �أرغب يف البقاء بالدوري‬ ‫الإنكليزي»‪ .‬و�أ�ضافت ‪»:‬مان�ش�سرت يونايتد لديهم عر�ض �ضخم لأجلي‪ ،‬ومن‬ ‫املحتمل ب�شكل كبري �أن �أذهب �إىل هناك»‪ .‬وبح�سب �آخر حلقات م�سل�سل‬ ‫�صحيفة «ذا �صن» الربيطانية ذكرت‪،‬‬ ‫م�سعود �أوزي����ل‪ ،‬ف��� ّإن‬ ‫ذا الأ�صول الرتكية م�ستعد‬ ‫الأح�����د‪ّ � ،‬أن الالعب‬ ‫م����ع ن������ادي بر�شلونة‬ ‫ل��ب��دء املفاو�ضات‬ ‫االن��ت��ق��ال �إىل �صفوفه‬ ‫الإ���س��ب��اين‪ ،‬حول‬ ‫ال�شتوي القادم‪ .‬وان�ضم‬ ‫يف «املريكاتو»‬ ‫ً‬ ‫من العمر ‪ 29‬عاما‪� ،‬إىل‬ ‫�أوزي������ل‪ ،‬البالغ‬ ‫�صيف ‪ ،2014‬ق��ادم��ا من‬ ‫�أر�������س������ن������ال يف‬ ‫مدريد الإ�سباين‪.‬‬ ‫ن������������ادي ري�������ال‬ ‫يف ال���دوري حيث مل يخ�سر اي��ة م��ب��اراة حتى االن‬ ‫وفقد نقطتني فقط بتعادله مع �ضيفه ايفرتون ‪1-1‬‬ ‫يف املرحلة الثانية‪ .‬والفوز هو احل��ادي ع�شر على‬ ‫التوايل ملان�ش�سرت �سيتي خارج قواعده يف خمتلف‬ ‫امل�سابقات‪ ،‬وهو رقم قيا�سي تاريخي يف انكلرتا‪.‬‬ ‫فوز قاتل لآر�سنال‬ ‫يف املباراة الثانية على ملعب «تورف مور»‪ ،‬انتظر‬ ‫ار���س��ن��ال الدقيقة الثانية م��ن ال��وق��ت ب��دل ال�ضائع‬ ‫لي�صطاد رك��ل��ة ج���زاء ع�بر جنمه ال���دويل الت�شيلي‬ ‫اليك�سي�س �سان�شيز الذي تعر�ض للدفع من املدافع‬

‫جيم�س تاركوف�سكي امام املرمى‪ ،‬فانربى لها بنف�سه‬ ‫على ميني احلار�س نيك بوب‪ .‬وهي املباراة الثالثة‬ ‫على التوايل التي يعاين فيها ار�سنال امام برينلي‬ ‫ويح�سمها يف الدقيقة االخرية بعدما كان تغلب عليه‬ ‫يف برينلي ‪�-1‬صفر �سجله املدافع الفرن�سي لوران‬ ‫كو�سييلني (‪ )90‬يف ‪ 2‬ت�شرين االول‪/‬اكتوبر ‪2016‬‬ ‫يف املرحلة ال�سابعة من املو�سم املا�ضي‪ ،‬ثم ‪1-2‬‬ ‫على ا�ستاد االمارات يف لندن بهدف �سجله �سان�شيز‬ ‫بالذات يف الدقيقة الرابعة من الوقت بدل ال�ضائع من‬ ‫ركلة ج��زاء‪ .‬وا�ستفاد ار�سنال جيدا من تعرث جاره‬

‫اللندين توتنهام امام �ضيفه و�ست بروميت�ش البيون‬ ‫‪ ،1-1‬وليفربول امام �ضيفه ت�شل�سي بالنتيجة ذاتها‬ ‫ال�سبت‪ ،‬لينتزع منهما املركز الرابع‪ ،‬ويف�ض �شراكة‬ ‫املركز ال�ساد�س مع برينلي‪ .‬ورفع ار�سنال الذي حقق‬ ‫فوزه الثامن هذا املو�سم والثاين تواليا والرابع يف‬ ‫مبارياته اخلم�س االخ�يرة وال�ساد�س يف الثماين‬ ‫االخ�يرة‪ ،‬اىل ‪ 25‬نقطة بفارق نقطة خلف ت�شل�سي‬ ‫حامل اللقب‪ ،‬وبالفارق ذاته امام توتنهام ونقطتني‬ ‫ام��ام ليفربول‪ ،‬فيما جتمد ر�صيد برينلي عند ‪22‬‬ ‫نقطة يف املركز ال�سابع‪.‬‬

‫كافاين يتطلع لتحقيق ثالثة �إجنازات تهديفية‬ ‫وكاالت – متابعة المشرق‬

‫ُي��ق��دم املهاجم الأوروغ���وي���اين ادين�سون ك��اف��اين �أداء فني ًا‬ ‫ومردود ًا تهديفي ًا عاليني جعال منه النجم الأول لنادي باري�س‬ ‫�سان جرمان الفرن�سي‪ ،‬ال��ذي انتقل �إىل �صفوفه قادم ًا من‬ ‫نادي نابويل الإيطايل يف �صيف عام ‪ .2013‬ورغم تواجد‬ ‫نيمار دا �سيلفا وكيليان مبابي‪� ،‬إال �أن ال�صحافة الباري�سية‬ ‫امل�����ق�����رب�����ة‬ ‫ويف مقدمتها «لوباريزيان»‬ ‫ك���ان���ت‬ ‫م�������������ن ال�������������ن�������������ادي‪،‬‬ ‫مو�ضوعية ومن�صفة‬ ‫لكافاين‪ ،‬حيث ا�شادت‬ ‫به نظري ت�ألقه خالل‬ ‫امل���و����س���م‬

‫اجل��اري وم�ساهمته الوا�ضحة يف النتائج الإيجابية التي‬ ‫حققها الفريق ���س��واء يف ال���دوري الفرن�سي ال��ذي يت�صدر‬ ‫ترتيبه العام �أو يف دوري �أبطال �أوروب��ا الذي �ضمن ت�أهله‬ ‫مبكر ًا للدور الثمن النهائي من البطولة‪ .‬وبح�سب تقرير‬ ‫ل�صحيفة «لوباريزيان»‪ ،‬ف�إن املهاجم الأوروغ��وي��اين ب�صدد‬ ‫تقدمي عرو�ض فنية قوية من �ش�أنها �أن تعزز فر�صته يف ك�سر‬ ‫الأرق��ام التهديفية للفريق مع نهاية املو�سم اجل��اري‪ .‬وحتى‬ ‫الآن يعترب كافاين �أف�ضل الهدافني يف الدوريات الأوروبية‬ ‫الكربى بر�صيد ‪ 21‬هدف ًا �سجلها خالل ‪ 18‬مباراة متفوقا على‬ ‫البولندي روبرت ليفاندوف�سكي هداف نادي بايرن ميونيخ‬ ‫الأملاين الذي ميلك ر�صيد ًا بـ ‪ 18‬هدف ًا‪ ،‬والأرجنتيني ليونيل‬ ‫مي�سي هداف نادي بر�شلونة الإ�سباين الذي احرز ‪ 16‬هدف ًا‬ ‫وال���غ���اب���وين ب��ي�ير اميريك‬ ‫اوب��ام��ي��ون��غ ه���داف نادي‬ ‫ب���رو����س���ي���ا دورمت�����ون�����د‬ ‫الأمل����اين ال���ذي �سجل ‪15‬‬ ‫هدف ًا‪ .‬هذا و�سجل كافاين‬ ‫‪ 15‬ه����دف���� ًا يف ال������دوري‬ ‫ق��ادت��ه لتحقيق ‪ 30‬نقطة‪،‬‬ ‫ال���ف���رن�������س���ي‬ ‫ج��ائ��زة «احل����ذاء الذهبي»‬ ‫ت�����ص��در ب��ه��ا �سباق‬ ‫امل��ه��اج��م الإي��ط��ايل ت�شريو‬ ‫م����ن����ا�����ص����ف����ة م���ع‬ ‫ن����ادي الت�����س��ي��و الإي���ط���ايل‪،‬‬ ‫�إميوبيلي هداف‬ ‫«رامي ال�سهام« ليكون �أول‬ ‫ح���ي���ث يتطلع‬

‫هداف يف »الليغ ‪ »1‬الفرن�سية يتوج بلقب «احل��ذاء الذهبي»‬ ‫منذ ع��ام ‪ 1971‬عندما نالها �آخ��ر م��رة املهاجم اليوغ�ساليف‬ ‫جو�سيب �سكوبالر مع نادي اوملبيك مر�سيليا‪ .‬كما ان كافاين‬ ‫يتطلع �إىل ك�سر الرقم الذي حققه الأرجنتيني ليونيل مي�سي‬ ‫مع بر�شلونة يف مو�سم (‪ )2012-2011‬بتوقيعه على ‪73‬‬ ‫هدف ًا‪ ،‬ورغم �صعوبة هذا الرقم‪� ،‬إال �أن معدله التهديفي احلايل‬ ‫يعزز من فر�صته يف ك�سره �أو على الأقل معادلته بعدما بلغ‬ ‫معدل �أكرث من هدف يف املباراة الواحدة مع �إمكانية ت�سريع‬ ‫�إيقاعه التهديفي مع تقدم املناف�سة املحلية والقارية وا�ستغالل‬ ‫الفرق املتوا�ضعة يف املالعب الفرن�سية‪ .‬واقرتب كافاين من‬ ‫�إزاح��ة ا�سم املهاجم ال�سويدي زالت��ان �إبراهيموفيت�ش الذي‬ ‫ميتلك ر�صيد ًا تهديفي ًا بـ ‪ 156‬هدف ًا �سجلها خالل ‪ 180‬مباراة‪،‬‬ ‫لي�صبح بذلك �أف�ضل هداف يف تاريخ النادي الباري�سي‪ ،‬حيث‬ ‫�سجل «رام��ي ال�سهام» الأورغ��وي��اين ‪ 151‬هد ًفا حتى الآن‪،‬‬ ‫ومل يعد يحتاج �سوى لت�سجيل خم�سة �أه��داف فقط لك�سر‬ ‫«ال�سلطان» ال�سويدي‪ .‬كما ي�سعى كافاين ليكون �أف�ضل هداف‬ ‫يف تاريخ الدوري الفرن�سي خالل مو�سم واحد‪ ،‬وهو اللقب‬ ‫الذي حققه اليوغ�ساليف �سكوبالر يف عام ‪ 1971‬عندما احرز‬ ‫‪ 44‬هدف ًا‪ ،‬حيث �سجل كافاين ‪ 15‬هدف ًا حتى الآن‪ ،‬ومعدله‬ ‫التهديفي ي�سمح له ب�إنهاء مناف�سات املو�سم ك�أف�ضل هداف‬ ‫لـ«الليغ الأوىل» خالل مو�سم واحد طاملا �أن املو�سم تبقى منه‬ ‫‪ 25‬جولة‪� ،‬أي �أن فر�صة ت�سجيله ‪ 30‬هدف ًا ال تزال متاحة �أمامه‬ ‫لينهي البطولة ويف �سجله ‪ 45‬هدف ًا‪.‬‬

‫مباريات اليوم‬ ‫‪10:45‬‬ ‫‪10:45‬‬ ‫‪11:00‬‬ ‫‪11:00‬‬

‫الدوري الإجنليزي املمتاز‬ ‫لي�سرت �سيتي ‪ -- : --‬توتنهام هوت�سبري‬ ‫ب��راي��ت��ون ‪ -- : --‬كري�ستال ب��اال���س‬ ‫و�ستبروميت�ش�ألبيون‪ --:--‬نيوكا�سليونايتد‬ ‫‪ -- : -‬مان�ش�سرت يونايتد‬‫وات��ف��ورد‬

‫فالن�سيا يوقف انت�صارات بر�شلونة وتقنية املرمى حترم مي�سي من هدف �أكيد‬ ‫وكاالت – متابعة المشرق‬

‫مان�شيني يغازل االحتاد‬ ‫الإيطايل بت�صريح جديد‬ ‫وكاالت – متابعة المشرق‬

‫حد َد روبريتو مان�شيني‪ ،‬املدير الفني لنادي زينيت �سان‬ ‫بطر�سبورج الرو�سي‪ ،‬موقفه من تدريب منتخب �إيطاليا‬ ‫لكرة القدم‪ .‬وف�شل منتخب �إيطاليا‪ ،‬يف بلوغ نهائيات ك�أ�س‬ ‫العامل رو�سيا ‪ ،2018‬ل�صالح نظريه ال�سويدي يف امللحق‬ ‫الفا�صل‪ ،‬ليقرر بعدها �إقالة امل��درب فينتورا‪ .‬و�أجرى‬ ‫مان�شيني‪ ،‬مقابلة �صحفية مع �شبكة «راي �سبورت»‪،‬‬ ‫علق من خاللها على �إمكانية تدريب �إيطاليا بقوله «�شرف‬ ‫لأي مدرب �أن ي�صبح املدير الفني ملنتخب بالده»‪ .‬وتابع‬ ‫«�إنه �شرف كبري �أن تقود منتخب بالدك فنيًا»‪ .‬ومل ي�ستقر‬ ‫االحتاد الإيطايل‪ ،‬على املدير الفني لقيادة املنتخب الأول‬ ‫حتى الآن‪ ،‬ويت�صدر كارلو �أن�شيلوتي ال�سباق‪ .‬و�أدىل‬ ‫مان�شيني‪ ،‬بت�صريحات �سابقة‪� ،‬أنه لي�س م�ستعدًا لتويل‬ ‫مهمة تدريب منتخب �إيطاليا خالل املرحلة املقبلة‪.‬‬

‫انتهتْ قمة فالن�سيا و�ضيفه بر�شلونة‬ ‫بالتعادل ‪ ،1-1‬وقلب ا�شبيلية الطاولة‬ ‫ع��ل��ى م�����ض��ي��ف��ه ف��ي��اري��ال وح����ول تخلفه‬ ‫بهدفني نظيفني اىل فوز ‪ 2-3‬يف املرحلة‬ ‫الثالثة ع�شرة من الدوري اال�سباين لكرة‬ ‫القدم‪ .‬على ملعب مي�ستايا‪ ،‬كان فالن�سيا‬ ‫ع��ل��ى و���ش��ك حتقيق ف���وزه ال��ت��ا���س��ع على‬ ‫التوايل واحلاق الهزمية االوىل ب�ضيفه‬ ‫هذا املو�سم لوال هدف قاتل يف الدقائق‬ ‫االخ�يرة‪ .‬ويعود الفوز االخري لفالن�سيا‬ ‫على العمالق الكاتالوين (‪ )1-2‬اىل ‪18‬‬ ‫�شباط‪/‬فرباير ‪ ،2007‬وعلى ملعب كامب‬ ‫نو (‪ )1-2‬اىل ‪ 17‬ني�سان‪/‬ابريل ‪.2016‬‬ ‫والتقى الفريقان �سابقا يف ‪ 164‬مباراة‪،‬‬ ‫فاز بر�شلونة ‪ 81‬مرة‪ ،‬وفالن�سيا ‪ 42‬مرة‬ ‫وتعادال ‪ 41‬مرة‪ .‬ومل يخ�سر فالن�سيا اية‬ ‫مباراة حتت ا�شراف مار�سيلينو غار�سيا‬ ‫ت��ورال (‪ 52‬عاما) ال��ذي توىل املهمة يف‬ ‫‪ 11‬ايار‪/‬مايو ‪ 2017‬مبوجب عقد ملدة‬ ‫ع��ام�ين‪ .‬وب���د�أ ال��ف��ري��ق��ان امل��ب��اراة بقوة‪،‬‬ ‫وتبادال الهجمات دون اي خطورة مبا�شرة‬ ‫يف ربع ال�ساعة االول‪ ،‬مالت بعدها الكفة‬ ‫ل�����ص��ال��ح ال�����ض��ي��وف ت��دري��ج��ي��ا‪ ،‬ب��ي��د ان‬ ‫الت�سرع كان العنوان االك�بر ومتثل ذلك‬ ‫يف ح��االت الت�سلل خ�صو�صا من جانب‬ ‫االوروغوياين لوي�س و�سواريز‪.‬‬

‫�سوء طالع مي�سي‬ ‫ول�سوء حظ ليونيل مي�سي ان اال�ستعانة‬ ‫بتقنية الفيديو مل تطبق بعد يف «الليغا»‬ ‫اال���س��ب��ان��ي��ة‪ ،‬فبعد ان تلقى مت��ري��رة من‬ ‫�سواريز‪� ،‬سدد االرجنتيني كرة خاطفة‬ ‫م���ن خ�����ارج امل��ن��ط��ق��ة ف��اف��ل��ت��ت م���ن يدي‬ ‫احل��ار���س الربازيلي نيتو و�سقطت بني‬

‫�ساقيه خلف اخلط ب�شكل وا�ضح وبكامل‬ ‫حميطها‪ ،‬بيد ان االخ�ير اخرجها وك�أن‬ ‫�شيئا مل يكن‪ ،‬ومل يحت�سب احلكم �شيئا‬ ‫(‪ .)30‬وهي امل��رة الثانية التي يتعر�ض‬ ‫فيها مي�سي ملوقف مماثل بعد ان �سجل‬ ‫هدفا مل يحت�سب اي�ضا يف مرمى ريال‬ ‫بيتي�س يف ‪� 20‬آب‪/‬اغ�سط�س يف املرحلة‬

‫االوىل‪ .‬ورد االي��ط��ايل �سيموين زازا‬ ‫بت�سديدة مماثلة ابطل مفعولها احلار�س‬ ‫االمل��اين مارك‪-‬اندريه تري �شتيغن لريتد‬ ‫مي�سي بكرة خطرة ارمت��ى عليها نيتو‬ ‫(‪ .)32‬ووا�صل بر�شلونة �ضغطه الكثيف‬ ‫دون انقطاع‪ ،‬لكنه ا�صطدم بدفاع �صلب‪،‬‬ ‫و�صد نيتو بقدمه ك��رة ل�سواريز (‪،)39‬‬

‫وق��ط��ع ال�برت��غ��ايل ن��ي��ل�����س��ون �سيميدو‬ ‫م��داف��ع بر�شلونة ك���رة خ��ط��رة م��ن امام‬ ‫زازا وحولها اىل ركنية (‪ .)40‬وبعد ان‬ ‫بلغ هدفه باخلروج متعادال يف ال�شوط‬ ‫االول‪ ،‬هاجم فالن�سيا بكثافة يف مطلع‬ ‫الثاين‪ ،‬وكاد الربتغايل غون�سالو غيدي�ش‬ ‫يفتتح الت�سجيل بعد ان م��ر م��ن جميع‬ ‫الالعنب وواجه تري �شتيغن الذي �سيطر‬ ‫على الكرة على دفعتني (‪ .)57‬وا�سفرت‬ ‫ال�سيطرة ع��ن ه��دف ال���ص��ح��اب االر���ض‬ ‫بعد ع��دة مت��ري��رات يف اجل��ه��ة الي�سرى‬ ‫ب��د�أه��ا غيدي�ش اىل خو�سيه غايا الذي‬ ‫عك�سها ام���ام امل��رم��ى ودف��ع��ه��ا رودريغو‬ ‫مورينيو بقدمه من م�سافة قريبة يف قلب‬ ‫املرمى (‪ .)60‬وتكرر ال�سيناريو من نف�س‬ ‫اجلهة وامل��ك��ان‪ ،‬بيد ان تدخال عنيفا مل‬ ‫يعاقب عليه �سيميدو اوقف اخلطر (‪،)62‬‬ ‫وانقذ مي�سي فريقه من الهزمية بتمريرة‬ ‫باملقا�س اىل جوردي البا‪ ،‬العب فالن�سيا‬ ‫�سابقا‪ ،‬فتابعها «طائرة» بقدمه الي�سرى‬ ‫يف ال��زاوي��ة الي�سرى ملرمى نيتو مدركا‬ ‫التعادل (‪ .)82‬وا�صاب اندريا�س باريرا‬ ‫�شبكة بر�شلونة م��ن اخل���ارج (‪،)2+90‬‬ ‫واهدر زازا �آخر فر�ص اللقاء من م�سافة‬ ‫قريبة (‪ .)3+90‬و�صار ر�صيد بر�شلونة‬ ‫‪ 35‬نقطة‪ ،‬وب��ق��ى متقدما على مطارده‬ ‫بفارق اربع نقاط‪.‬‬


‫‪8‬‬

‫الثالثاء املوافق ‪ 28‬من ت�شرين الثاين ‪ 2017‬العدد ‪ 3912‬ـ ال�سنة الرابعة ع�شرة‬

‫رياضة محلية‬

‫‪Tuesday ,28 November. 2017 No. 3912 Year 14‬‬

‫مع انطالق دوري النخبة الكروي‬

‫�إ�شارات مهمة ي�سجلها جنوم الكرة واخلرباء نا�شدت بتاليف �أخطاء املوا�سم املا�ضية‬ ‫انطالقة جيدة تعد مبباريات كبرية وتناف�س حمموم‬ ‫خاص ‪ -‬المشرق‬

‫�شهدتْ جماهرينا الكروية بعد طول انتظار‬ ‫انطالق دوري النخبة الذي بدا ر�سميا‬ ‫مبباريات جيدة ا�شرت ب�سرعة على قوة‬ ‫وتناف�س الفرق امل�شاركة وامكانية ان يكون‬ ‫الدوري للمو�سم احلايل هو االقوى واالكرث‬ ‫اثارة و�سط امنيات من املخت�صني واجلماهري‬ ‫معا ان نتجاوز اخفاقات املراحل املا�ضية طاملا‬ ‫كنا نن�شد رفع احلظر عن مالعبنا ودخول‬ ‫انديتنا بوابة البطوالت االحرتافية‪ ،‬ي�صاحب‬ ‫ذلك حالة من اال�ستقرار االمني الن�سبي‬ ‫وا�ضافة مالعب حديثة توالت الدخول اىل‬ ‫�ساحتنا الريا�ضية تباعا‪ ،‬والجل دوران عجلة‬ ‫النجاح نذكر هنا على ل�سان النجوم الكبار‬ ‫وخرباء الكرة باهم ما يتوجب عمله من‬ ‫االحتاد املعني‪.‬‬ ‫حلول منطقية‬ ‫الالعب الدويل ال�سابق كرمي �صدام او�ضح‬ ‫بالقول‪ ،‬اعتقد ان البداية عرب كا�س ال�سوبر‬ ‫كانت ناجحة بامتياز و�شهدنا اي�ضا مباريات‬ ‫جيدة امل�ستوى يف االنطالق اي�ضا اجلوية‬ ‫والزوراء والطلبة والنفط والكهرباء ونفط‬ ‫الو�سط وال�شرطة والبحري و�ستحمل معها‬ ‫عوامل النجاح بنتائج كبرية مل�ستقبل الكرة‬ ‫العراقية وامتنى ان يتجاوز االحتاد معها‬ ‫العقبات يف الفرته القادمة وهي م�سجلة لديه‬ ‫بالتاكيد وخا�صة يف ميدان االدارة والتوقيتات‬ ‫والتاكيد على االمور االدارية وت�صرفات‬

‫اجلمهور النها هي من ي�ضمن جناح الدوري‬ ‫ا�سوة بالعامل من حولنا وان جناح الدوري هو‬ ‫جناح للجميع كما �سيكون تاثريه كبريا على‬ ‫املنتخبات الوطنية يف هذه احللقة املرتابطة‬ ‫وعلى االحتاد ان يعمل من االن على ان جتري‬

‫جميع املبارايات يف مواعيدها بال�ضبط تالفيا املدرب املعروف الكابنت علي وهاب طالب بعمل‬ ‫الخطاء املا�ضي واتوقع ان يكون دوري هذه اداري حمرتف من قبل جلان االحتاد املركزي‬ ‫ال�سنة جميال جدا لوجود التناف�س الكبري بني لكرة القدم‪ ،‬مبينا بالقول‪ :‬ان روح التناف�س‬ ‫التي �شهدتها مباراة كا�س ال�سوبر ومباريات‬ ‫الفرق وذلك لتقارب امل�ستويات‪.‬‬ ‫الدور االول والثاين كانت جيدة و ال بد لها ان‬ ‫ان�ضباط‬

‫طائرة ال�شرطة تعرب احلبانية‬ ‫بثالثة �أ�شواط نظيفة‬

‫ر�ســمي ًا‪� ..‬شـني�شـل يقـود كـرة ال�صـقور‬ ‫بغداد – مروان زاهد‬

‫تعاقدت الهيئة الإدارية لنادي القوة اجلوية ب�شكل ر�سمي مع مدرب‬ ‫ِ‬ ‫املنتخب ال�سابق للمنتخب ‏الوطني را�ضي �شني�شل لقيادة الفريق‬ ‫هذا املو�سم والذي يت�ضمن م�شاركة الفريق يف بطولة ‏ك�أ�س االحتاد‬ ‫الآ�سيوي‪.‬‏ وقال مدرب كرة القوة اجلوية اجلديد را�ضي �شني�شل‪� :‬إن‬ ‫‏االتفاق مت اليوم ب�شكل ر�سمي مع �إدارة النادي على اختيار الطاقم‬

‫بغداد ‪ -‬منتصر األسدي‬

‫وا�ص َل فريق ال�شرطة انت�صاراته املتتالية يف دوري املجموعات الت�أهيلي‬ ‫للكرة الطائرة‪� ،‬إثر عبوره عقبة مناف�سه فريق احلبانية ب�سهولة بالغة‪،‬‬ ‫بعد الفوز عليه بثالثة �أ�شواط نظيفة‪ ،‬يف اللقاء الذي �أقيم بينهما على‬ ‫قاعة ال�شعب املغلقة للألعاب الريا�ضية‪� ،‬ضمن مباريات جمموعة املنطقة‬ ‫الو�سطى من امل�سابقة املحلية‪ .‬وبهذه النتيجة يكون فريق ال�شرطة قد‬ ‫حافظ على �سجله خالي ًا من الهزائم بعد حتقيقه انت�صاره ال�ساد�س على‬ ‫التوايل ليوا�صل �صدارته جمموعة املنطقة الو�سطى بجدارة رافع ًا‬ ‫ر�صيده اىل (‪ )18‬نقطة‪ ،‬بينما جتمد ر�صيد احلبانية عقب تلقيه اخل�سارة‬ ‫عند النقطة (‪ ،)12‬لي�ضمن الفريق بالتايل الت�أهل اىل الدوري املمتاز للعبة‬ ‫رفقة املت�صدر فريق ال�شرطة بغ�ض النظر عن نتائج بقية الأدوار القادمة‪.‬‬ ‫ومع العودة اىل جمريات املباراة التي مل يجد �أبناء القيثارة اخل�ضراء‬ ‫�أية �صعوبة تذكر‪ ،‬حيث �ضرب بقوة مبكر ًا ليتقدم يف �شوطها الأول بواقع‬ ‫(‪ ،)10-25‬و�أكد رجال املدرب �سلمان رزوقي تفوقهم يف ال�شوط الثاين‬ ‫الذي انتهى ل�صاحلهم بنتيجة (‪� ،)12-25‬أما ال�شوط الثالث فكان متكافئ ًا‬ ‫معظم الوقت لكن خربة العبي ال�شرطة متكنت يف الأمتار الأخرية من‬ ‫ح�سمه بنتيجة (‪.)20-25‬‬

‫بغداد ‪ -‬المشرق‬

‫حددتْ جلنة امل�سابقات يف احتاد الكرة موعدا النطالق مناف�سات الدور‬ ‫الثالث‪ .‬وقال مدير جلنة امل�سابقات �شهاب احمد‪ :‬ان غدا االربعاء �سي�شهد‬ ‫اقامة ‪ 6‬مباريات يف خمتلف حمافظات العراق‪ ،‬اذ �سي�ضيف نفط اجلنوب‬ ‫يف متام ال�ساعة الثانية والن�صف بعد الظهر فريق احلدود يف ملعب الزبري‪،‬‬ ‫ويحل فريق امانة بغداد �ضيفا على نفط مي�سان يف ملعب مي�سان الدويل‪،‬‬ ‫وي�ضيف ملعب ال�شعب الدويل مباراة الطلبة وال�صناعات الكهربائية‪،‬‬ ‫ويالقي فريق كربالء يف ملعبه مناف�سه امليناء‪ .‬وا�ضاف‪ :‬ان اليوم ذاته‬ ‫�سي�شهد لقاء النجف والقوة اجلوية يف ملعب االول بتمام ال�ساعة الرابعة‬ ‫والن�صف ع�صرا‪ ،‬فيما يالعب فريق الزوراء مناف�سه الكهرباء يف ال�ساعة‬ ‫ال�سابعة م�ساء على ادمي ملعب ال�شعب الدويل‪ .‬وا�شار احمد اىل ان‬ ‫مباريات اجلولة الثالثة ت�ستكمل يوم اخلمي�س املقبل باقامة اربع مباريات‬ ‫اذ �سيحل فريق احل�سني �ضيفا على زاخو يف ملعب الثاين‪ ،‬وي�ضيف فريق‬ ‫الديوانية مناف�سه ال�شرطة يف ملعب عفك‪ ،‬ويالعب البحري نفط الو�سط‬ ‫يف ملعب الزبري‪ ،‬ويالقي فريق ال�سماوة فريق النفط يف ملعب االول‪.‬‬

‫الفني امل�ؤلف من جبار‏ها�شم ورزاق فرحان على �أن يتم االتفاق ب�شكل‬ ‫نهائي على مدرب حرا�س املرمى بوقت الحق ‏‪ .‬و�أ�شار �إىل �أن الطاقم‬ ‫امل�ساعد �سيقود املباراة املقبلة �أمام النجف‪ ،‬وان مهمته �ستبد�أ ر�سميا‬ ‫‏من الدور الرابع �ضمن مناف�سات دوري الكرة ‏‪ .‬ي�شار �إىل �أن را�ضي‬ ‫�شني�شل �سيقود فريق القوة اجلوية خلفا للمدرب امل�ستقبل ال�سوري‬ ‫ح�سام‏ال�سيد‪.‬‬

‫حمكمة التمييز ترد دعوى املدرب حكيم �شاكر �ضد احتاد الكرة‬ ‫بغداد – المشرق‬

‫قررتْ حمكمة التمييز االحتادية رد الدعوى‬ ‫التي اقامها مدرب املنتخب الوطني اال�سبق‬ ‫حكيم �شاكر �ضد احتاد الكرة والزامه باعادة‬ ‫مبلغ قدره ‪ ٥١‬مليون دينار عراقي ف�ضال على‬ ‫حتمله م�صاريف الدعوى‪ .‬وقال امل�ست�شار‬ ‫القانوين الحتاد الكرة نعمة الربيعي ان‬

‫حمكمة التمييز االحتادية‪ /‬الهيئة املو�سعة‬ ‫املدنية برئا�سة القا�ضي �سعدي �صادق ا�صدرت‬ ‫قرارا يق�ضي برد دعوى املدرب حكيم �شاكر‬ ‫املقامة �ضد احتاد الكرة والزامه باعادة مبلغ‬ ‫‪ 51‬مليون دينار اىل احتاد الكرة مع حتميله‬ ‫كافة امل�صاريف‪ .‬وا�ضاف ان قرار الهيئة‬ ‫املو�سعة هو قرار قطعي وواجب التنفيذ‬

‫وان ادارة االحتاد �ستبلغ املدرب حكيم �شاكر‬ ‫بدفع املبلغ خالل �سبعة ايام‪ .‬وا�شار اىل ان‬ ‫املرافعات ا�ستمرت ملدة �سنتني ات�ضح بعدها‬ ‫بقرار ر�سمي ان املدرب حكيم �شاكر لي�س له‬ ‫حق يف ال�شكوى املقدمة منه �ضد احتاد الكرة‬ ‫التي طالب فيها با�ستالم متبقي عقده بل وجب‬ ‫عليه اعادة مبلغ قدره ‪ ٥١‬مليون دينار‪.‬‬

‫ال�شرطة يوا�صل االنت�صارات‪ ..‬والطلبة يغرق يف �آبار النفط‬ ‫بغداد ‪ -‬ميثم الحسني‬

‫امل�سابقات حتدد مواعيد اجلولة‬ ‫الثالثة لدوري الكرة‬

‫ت�شحن مباريات الدوري املقبلة بذات الوترية‬ ‫مع �ضرورة ان ال تكون هنالك منغ�صات ت�سيء‬ ‫لهذا التناف�س من فرط التاجيالت وغريها حتت‬ ‫خمتلف االعذار ون�أمل ان ي�ستفيد االحتاد‬ ‫من اخطاء املو�سم املا�ضي وان ال تتكرر مرة‬ ‫اخرى‪ ،‬م�ضيفا ان النخبة هي الهوية االبرز‬ ‫للكرة العراقية ومفتاح رفع احلظر املن�شود‬ ‫عن املالعب العراقية وعليه فان جلان االحتاد‬ ‫التي نثق بعملها ال بد ان ترتقي اىل م�ستوى‬ ‫الطموح فكل اللجان مهمة وم�ؤثر ولكن‬ ‫تبقى جلنة االن�ضباط هي االخطر ملا لها من‬ ‫دور م�ؤثر يف م�سرية الدوري فهي متتلك‬ ‫�صالحيات اعادة �شريط املبارة ومن املمكن‬ ‫ان تعاقب او تتجاوز من خالل اعادة املبارة‬ ‫وتفر�ض عقوبات قد تكون �شديدة للم�سيء‬ ‫وتكافئ من كان له الدور االيجابي يف املبارة‬ ‫ونف�س ال�شيء ينطبق على جلنة احلكام التي‬ ‫اتوقع ان يكون عملها مغايرا ملا �شهدناه يف‬ ‫املوا�سم ال�سابقة‪.‬‬ ‫التنظيم‬ ‫احلار�س الدويل ال�سابق الكابنت احمد‬ ‫جا�سم عرج على االمور التنظيمية اكرث من‬ ‫غريها يف الدوري النخبوي م�شريا اىل �أن‬ ‫جناح الدوري فنيا لي�س الهدف الأكرب بل‬ ‫الهدف املنتظر من الدوري املنظم الناجح‬ ‫هو رفع احلظر عن مالعبنا املالعب اجليدة‬ ‫جودة يف ال�صورة العامة االمنوذج‪ ،‬ونق�صد‬ ‫توفري الأمن للجمهور والالعبني يف الدخول‬ ‫واخلروج املنظم والنقل التلفزيوين املحرتف‬

‫و�أمور �أخرى هي من يبحث عنها امل�س�ؤولون‬ ‫عند مراجعة رفع احلظر ودرا�سته فنيا‬ ‫من جميع اجلوانب‪ .‬وفيما يخ�ص اجلانب‬ ‫الفني بني جا�سم ان اكرث االندية قد اجتهدت‬ ‫يف احل�صول على خدمات الالعب االجنبي‬ ‫املحرتف وان كانت هناك تدخالت من االحتاد‬ ‫يف هذا اجلانب اي�ضا حول مبلغ العقد ولكن‬ ‫االهم من ذلك هو جدوى وجود هذا الالعب‬ ‫وا�ضافته اىل الكرة العراقية واالندية التي‬ ‫جلبته واملعروف عامليا ان الالعبني املحرتفني‬ ‫يجب �أن تكون لهم الإ�ضافة يف �أي دوري بالعامل‬ ‫يحلون فيه‪ .‬وهنا يجب اختيار املوا�صفات‬ ‫املطلوبة لإح�ضار املحرتفني اىل انديتها‪.‬‬ ‫يجب على جلان االحتاد املعنية االهتمام بكل‬ ‫�صغرية وكبرية كي ن�صل بالكرة العراقية �إىل‬ ‫�أف�ضل حال ومن ال�ضروري �أن يكون يف هذه‬ ‫اللجان خرباء خمت�صون �أ�صحاب خربة كبرية‬ ‫يف جميع املجاالت‪ .‬اخريا يرى مدير املركز‬ ‫الوطني لتطوير املوهبة الريا�ضية الكابنت‬ ‫ب�سام ر�ؤوف ان دوري الكرة احلايل �سيكون‬ ‫�صعبا بالتاكيد لوجود اندية كبرية ا�ستعدت‬ ‫ب�صورة جيدة مع وجود العبني حمرتفني ولكن‬ ‫ال ميكن �ضمان عدم تاجيل املباريات الي �سبب‬ ‫كان ب�سبب تذمر االندية وكرثة االعرتا�ضات‬ ‫على الرغم من قلة امل�شاركات اخلارجية للعام‬ ‫املقبل ولذلك ال بد للجان االحتاد ان تكون‬ ‫حازمة يف التعامل مع جميع االندية مبا يخدم‬ ‫م�صاحلها اوال واخريا ولي�س النزول اىل‬ ‫رغبات غري مربرة منها‪.‬‬

‫عز َز فريق ال�شرطة ر�صيده بثالث نقاط‬ ‫جديدة بفوزه على فريق البحري باربعة‬ ‫اهداف‏لهدف واحد يف املباراة التي اقيمت‬ ‫على ملعب ال�شعب يف ختام مناف�سات الدور‬ ‫الثاين ‏من الدوري العراقي املمتاز‪.‬‏ �سجل‬ ‫اهداف ال�شرطة امين ح�سني يف الدقيقة ‪29‬‬ ‫وعزز النتيجة عالء عبد الزهرة يف الدقيقة‬ ‫‏‏‪ ، 39‬وقل�ص للبحري الالعب م�صطفى هادي‬ ‫يف الدقيقة ‪ 63‬قبل ان يعود امين ح�سني‬ ‫بهدف ‏ثالث يف الدقيقة ‪ 71‬وبعدها بثالث‬ ‫دقائق فقط احرز عالء عبد الزهرة الهدف‬ ‫الرابع ‏‪ .‬وقال املدرب امل�ساعد لكرة ال�شرطة‬ ‫احمد �صالح ان النقاط‏الثالث اتت بجدارة‬ ‫وا�ستحقاق‪ ،‬لكن مع ذلك الفريق ما زال على‬ ‫امل�ستوى الفني بحاجة اىل الكثري ‏ودون‬ ‫م�ستوى طموحاتنا كطاقم فني‪ ،‬حيث ميلك‬ ‫العبو ال�شرطة م�ستوى اف�ضل‪.‬‏ وا�شار اىل‬ ‫ان املدرب الربازيلي باكيتا لديه فكر‬ ‫تكتيكي ي�سعى لتطبيقه على ار�ض الواقع‪،‬‬ ‫لكن‏الالعب العراقي متعود على طريقة لعب‬ ‫حمددة ويحتاج اىل وقت للتاقلم على الفكر‬ ‫التكتيكي ‏وه�ضم افكار املدرب الربازيلي‪.‬‏‬ ‫وبني ان النتائج مميزة لكننا نطمح الداء‬ ‫اف�ضل‪ ،‬تنتظرنا مباراة امام الديوانية‬ ‫يف ملعبه ون�سعى ‏لتعزيز ر�صيدنا بثالث‬ ‫نقاط ونامل ان تكون مباراة مميزة فنيا‬ ‫تعك�س قدرة فريق ال�شرطة للمناف�سة ‏على‬ ‫اللقب‪.‬‏ ي�شار اىل ان ال�شرطة رفع ر�صيده‬ ‫اىل �ست نقاط بعد فوزه يف اجلولة االوىل‬ ‫على كربالء بهدف ‏دون رد‪.‬‏ وفاز فريق‬

‫احل�سني على �ضيفه الديوانية بثالثية‬ ‫بي�ضاء يف املباراة التي جرت يف ‏ملعب‬ ‫التاجي حل�ساب الدور الثاين من دوري‬ ‫الكرة املمتاز‪.‬‏ و�سجل اهداف احل�سني‬ ‫الثالثة كل من علي كرمي احرز الهدف‬ ‫االول يف الدقيقة ‪ 32‬واحرز ‏الالعب علي‬ ‫�صباح الهدف الثاين يف الدقيقة ‪ 47‬وتكفل‬ ‫اجمد رعد باحراز الهدف الثالث يف‏الدقيقة‬ ‫‪.80‬‏ وقال مدرب كرة فريق احل�سني هادي‬

‫مطن�ش حققنا انت�صارا ‏كبريا على فريق‬ ‫لي�س بال�سهل‪ ،‬ويلعب كرة جماعية‪ ،‬اال اننا‬ ‫متكنا من و�ضع التكتيك املنا�سب ‏لتعطيل‬ ‫مفاتيح لعب الفريق املناف�س واالنق�ضا�ض‬ ‫عليه من خالل ا�ستغالل الثغرات يف‬ ‫خطوط‏دفاعاتهم ‏‪ .‬وا�شار اىل ان الفوز مهم‬ ‫جدا بالن�سبة لنا بعد ان خ�سرنا املباراة‬ ‫املا�ضية امام البحري يف وقت ‏متاخر من‬ ‫املباراة‪ ،‬الفتا ان الفوز جاء بتوقيت منا�سب‬

‫والعودة مهمة لنا وعلينا الرتكيز ملوا�صلة‬ ‫‏النتائج االيجابية يف االدوار املقبلة‪.‬‏ ي�شار‬ ‫اىل ان فريق احل�سني رفع ر�صيده اىل‬ ‫النقط ‪ 3‬بعد خ�سارته من البحري يف الدور‬ ‫ال�سابق‪ ،‬‏بينما جتمد ر�صيد الديوانية عند‬ ‫النقطة الواحدة التي جناها بالتعادل مع‬ ‫احلدود يف الدور االول ‏‪ .‬كما خ�سر فريق‬ ‫الطلبة امام فريق النفط بهدف دون رد جاء‬ ‫من ركلة جزاء كانت مثار جدل‪ ،‬ليتعر�ض‬

‫الطلبة الول خ�سارة له يف الدوري يف‬ ‫اجلولة الثانية من امل�سابقة‪ .‬و�شهدت‬ ‫الدقيقة ‪ 8‬من املباراة احت�ساب احلكم‬ ‫�سامل عامر ركلة جزاء �ضد احلار�س نور‬ ‫�صربي الذي ا�ستخل�ص الكرة من املهاجم‬ ‫حممد داود‪ ،‬ليحت�سب احلكم ركلة جزاء‪،‬‬ ‫�سجل منها زياد احمد الهدف الوحيد يف‬ ‫املباراة‪ .‬وقال نائب رئي�س الهيئة االدارية‬ ‫لنادي الطلبة حممد طالب الها�شمي ان حكم‬ ‫املباراة اثر على الفريق يف الدقائق االوىل‬ ‫من املباراة باحت�ساب ركلة جزاء ظامل على‬ ‫احلار�س نور �صربي يف حالة طبيعية مل‬ ‫ن�صدق ان احلكم احت�سبها‪ .‬وا�شار اىل ان‬ ‫الفريق حاول اخلروج من �صدمة البداية‬ ‫و�ضغط بكل قواه على مرمى النفط‪ ،‬احلظ‬ ‫هو االخر خالفنا فرد القائم كرة لنا وا�ضاع‬ ‫العبونا فر�صا باجلملة امام مرمى فريق‬ ‫النفط الذي ا�ست�سلم نهائيا يف املباراة‪،‬‬ ‫اال ان الكرة عاندت العبينا ومل يحرزوا‬ ‫هدف التعديل‪ .‬واو�ضح ان اخل�سارة التي‬ ‫تعر�ض له الفريق مل تقلل من االداء الرائع‬ ‫الذي ظهر عليه العبينا الذين �ضغطوا‬ ‫ب�شكل دائم فريق النفط يف منطقة جزائه‪،‬‬ ‫الفتا نتمنى ان يتجاوز العبونا اخل�سارة‬ ‫يف الدور املقبل وان ي�صحح املدرب‬ ‫الروماين تيتا فالرييو و�ضع الفريق وان‬ ‫نعو�ض يف املباريات القادمة‪ .‬ي�شار اىل ان‬ ‫ر�صيد الطلبة جتمد عند النقطة ‪ 3‬بفوزه‬ ‫يف اجلولة االوىل على نفط مي�سان بينما‬ ‫رفع النفط ر�صيده اىل النقطة ‪ 4‬من تعادل‬ ‫�سابق امام النجف‪.‬‬


‫| كتاب | ‪7‬‬

‫الثالثاء املوافق ‪ 28‬من ت�شرين الثاين ‪ 2017‬العدد ‪ 3912‬ـ ال�سنة الرابعة ع�شرة‬ ‫‪Tuesday ,28 Novemper . 2017 No. 3912 Year 14‬‬

‫رجال وتاريخ‬ ‫الدكتور‬ ‫حميد حمد السعدون‬

‫وق َبيل �شن العدوان االمريكي على العراق‬ ‫ع��ام ‪ 2003‬ك��ان م��دع��و ًا ل��دول��ة االم���ارات‬ ‫العربية جلل�سات منتدى ث��ق��ايف اقامته‬ ‫اح���دى اجلمعيات االدب��ي��ة‪ ،‬و���ص��ادف ان‬ ‫كان يف تلك امل��دة‪ ،‬رئي�س وزراء الكويت‬ ‫ان��ذاك وامريها احل��ايل "�صباح االحمد"‬ ‫يف االمارات حل�شد الدعم للعدوان القادم‬ ‫على ال��ع��راق‪ ،‬وق��د طلب م��ن ق��ادة الدولة‬ ‫امل�ضيفة‪ ،‬الت�ضييق على –مظفر النواب‪-‬‬ ‫وعدم ال�سماح له بالقاء ق�صائده‪ ،‬او اللقاء‬ ‫مبثقفي االمارات‪ ،‬النه "�سوف يهيج املنطقة‬ ‫علينا"‪ .‬ويف االم�سية الثقافية املقررة‬ ‫وبلطف بالغ‪ ،‬ح��اول احد م�س�ؤويل دولة‬ ‫االم��ارات العربية املتحدة‪ ،‬ان يقدم له ما‬ ‫يريحه النه (قدم للحياة العربية الكثري من‬ ‫ال�شعر والن�ضال‪ ..‬ولذلك فانه من الواجب‬ ‫على اب��ن��اء ه��ذه االم��ة ان ين�صفوا مظفر‬ ‫وي��ردوا له بع�ض اجلميل)‪ .‬و(اننا نريد‬ ‫ان نقدم لك ما يريحك من تعب العمر)‪ ،‬فرد‬ ‫عليه النواب وب�أدبه اجلم ((انني مرتاح من‬ ‫التعب))‪ .‬ومل يكن باالمكان فتح املو�ضوع‬ ‫م��ر ًة اخ��رى‪ ،‬بعد ان وج��دوا ان �صاحبه‪،‬‬ ‫ال يتزحزح عما يراه ايجابي ًا وم�شرف ًا‪ ،‬له‬ ‫ولوطنه‪ ،‬برغم كل ق�سوة الظروف املحيطة‬ ‫به �أو بالو�ضع العام‪ .‬وحدثني ال�صديق‬ ‫"ريا�ض النعماين" وبح�ضور النواب‪،‬‬ ‫ان ال�صحفي "ح�سن العلوي" نقل اليه‬ ‫ع��ر���ض�� ًا ���س��ع��ودي�� ًا م��غ��ري�� ًا‪ .‬لرتتيب زي��ارة‬ ‫–النواب‪ -‬لل�سعودية ولقائه مع مثقفيها‪،‬‬ ‫وبح�ساب مفتوح‪ .‬النهم كما ينقل العلوي‬ ‫طوعوا اجلميع‪ ،‬اال ال��ن��واب!! وقد ن�صح‬ ‫–النعماين‪� -‬صديقه –العلوي‪ -‬بالغاء‬ ‫مثل هذا املو�ضوع من تفكريه‪ ،‬مع رف�ضه‬ ‫لنقل ه���ذا امل��ق�ترح ل��ل��ن��واب‪ ،‬الن���ه يعرف‬ ‫�صاحبه جيد ًا‪ .‬مما ولد ا�ستيا ًء عند ناقل‬ ‫امل��ق�ترح‪ ،‬النها "فر�صة ال تعو�ض" مثلما‬ ‫يقول‪ .‬وق��د حاولت ال�سلطات ال�سعودية‬ ‫ومروجوها‪ ،‬التحايل على ه��ذا الرف�ض‪،‬‬ ‫حينما و�ضعت –النواب‪ -‬دون اخذ ر�أيه‬ ‫او موافقته‪ ،‬رئي�س ًا للجنة اختيار ال�شعراء‬

‫ال�شباب‪ ،‬وب���أج��ر كبري‪ ،‬لكنه رف�ض حتى‬ ‫احل��دي��ث يف مثل ه��ذه امل��وا���ض��ي��ع‪ ،‬برغم‬ ‫ق��ب��ول ال���ط���رف االخ�����ر‪ ،‬ان ي��ك��ون مكان‬ ‫االختبار يف دم�شق حيث يقيم النواب‪.‬‬ ‫وق��د اهتمت ال�سلطات ال�سورية‪ ،‬بجميع‬ ‫ال�شعراء واالدباء العراقيني ممن اجربتهم‬ ‫ظروف الو�ضع العام على ارتياد املنايف‪،‬‬ ‫اذ رع��ت��ه��م وم��ن��ح��ت��ه��م ال�����س��ك��ن واالق���ام���ة‬ ‫وامل�����ص��اري��ف‪ ،‬مثل (اجل���واه���ري الكبري‪،‬‬ ‫ال��ب��ي��ات��ي‪ ،‬ح�����س��ن ال��ع��ل��وي) اال – مظفر‬ ‫النواب‪ -‬ال��ذي رد هذه الرغبة ال�سورية‪،‬‬ ‫بود وحمبة‪ ،‬معتذر ًا عن قبول كل ما ارادوا‬ ‫تقدميه له‪ .‬وقد تو�سط يف هذا االمر‪ ،‬نائب‬ ‫الرئي�س ال�����س��وري ان���ذاك –عبد احلليم‬ ‫خدام‪ -‬واع�ضاء كبار يف القيادة ال�سيا�سية‬ ‫واحلزبية‪ ،‬اال انهم اخربوا ب�ضرورة عدم‬ ‫االحل��اح يف هذا اجلانب‪ ،‬الن –للنواب‪-‬‬ ‫ر�أي ًا متم�سك ًا به‪ ،‬وهو ال يخد�ش ال�ضيافة‬ ‫ال�سورية له باالقامة وال�سكن يف �سوريا‪،‬‬ ‫وه��و يف�ضل ان يعي�ش ويت�صرف على‬ ‫م��ا ي��رغ��ب ب��ه‪ ،‬الن ذل��ك ال��ي��ق ب��ه وم��ا قاله‬ ‫م��ن �شعر ف�ضح فيه امل�ستور م��ن احلياة‬ ‫ال�سيا�سية العربية‪ .‬وقد �سمعت مبا�شر ًة‬ ‫من اال�ستاذ –النواب‪� -‬شكره لل�سلطات‬ ‫ال�سورية على ا�ست�ضافتها له‪ ،‬كمقيم وعدم‬ ‫م�ضايقتها له وما يقوله‪ ،‬برغم �صدوده عن‬ ‫كل حماوالت قبول دعمها الذي كانت تريد‬ ‫تقدميه له‪ .‬وكان ا�شد االوق��ات ت�أزم ًا بني‬ ‫النواب وال�سلطات ال�سورية‪ ،‬يوم بد�أت‬ ‫الواليات املتحدة االمريكية عدوانها على‬ ‫العراق يف كانون الثاين‪/‬يناير ‪ ،1991‬اذ‬ ‫قاد حملة رف�ض واحتجاج وتظاهر على ما‬ ‫ح�صل‪ ،‬مدين ًا بذلك كل االو�ضاع العربية‬ ‫"الر�سمية" التي �شاركت ك�أدوات تنفيذية‬ ‫يف ال��ع��دوان االم��ري��ك��ي‪ ،‬دون ان يجامل‬ ‫او ي���ت���وارى‪ ،‬خ��ا���ص�� ًة ب��ع��د ان دب���ج بيان‬ ‫احتجاج‪� ،‬سماه "بيان املثقفني" ف�ضح فيه‬ ‫تلك امل�����ش��ارك��ات واخ��ط��اره��ا امل�ستقبلية‬ ‫على االمة العربية‪ .‬وقد و�ضع ا�سمه اول‬ ‫اال���س��م��اء على ه��ذا ال��ب��ي��ان‪ ،‬وم�ضامينه‪،‬‬ ‫وقد �شاركته يف ذلك االحتجاج من خالل‬ ‫التوقيع على ه��ذا ال��ب��ي��ان‪ ،‬خ�يرة عقول‬ ‫الثقافة العربية ورم���وزه���ا‪ .‬وك���ان لهذا‬

‫البيان �صدى كبري‪ ،‬اكرب بكثري من جملة‬ ‫من امل���ؤمت��رات والتظاهرات التي �شاعت‬ ‫يف تلك امل��دة‪ .‬ومن جديد ظل –النواب‪-‬‬ ‫�شريف ًا وخمل�ص ًا ووطني ًا وامين ًا‪ ،‬جترد عن‬ ‫ال�صغائر وحتدى موائد املذلة واالنحناء‪،‬‬ ‫ليظل ان�سان ًا يفخر وع��م��وم العراقيني‪،‬‬ ‫مبا�ضيه وح��ا���ض��ره‪ .‬ي���وم ن�شر "الريل‬ ‫وحمد" عام ‪ ،1956‬كان لها دوي هائل‪ ،‬اذ‬ ‫قوبلت بكثري من الثناء واالع��ت��زاز‪ ،‬النها‬ ‫حلقت بال�شعر ال�شعبي عالي ًا‪ ،‬وانتزعته من‬ ‫االطر القدمية امل�ألوفة اىل واقع معا�صر‪.‬‬ ‫م��ن خ�لال لغة مهذبة ورقيقة وح�سا�سة‬ ‫ومرئية‪ ،‬جتردت عن ال�شوائب والعبارات‬

‫امل��ك��ررة‪ ،‬ه��ذا غ�ير م��ا حتفل ب��ه م��ن �صور‬ ‫جميلة‪ .‬ويقول االدي��ب "الفريد �سمعان"‬ ‫ع��ن ه��ذه الق�صيدة‪(( ،‬ان��ه��ا �صور ترتاكم‬ ‫فوق بع�ضها‪ ،‬انها تلملم انفا�سها ب�صعوبة‬ ‫لت�صبح لوحة لعا�شق ينتظر قطار الليل‬ ‫ويغني له وير�سم حركاته ويتابع خطواته‬ ‫على الق�ضبان احل��دي��دي��ة‪ ))...‬لقد اعطى‬ ‫–النواب‪ -‬حتى لق�ضبان احلديد‪� ،‬شك ًال‬ ‫ح�سي ًا‪ ،‬يتناغم وح�س املتلقي ويتجاوب‬ ‫م��ع م��درك��ات��ه‪ ،‬ومب��ا يجعلها اح��د مثابات‬ ‫النا�س يف حياتهم‪ ،‬وتلك –كما اظن‪ -‬قدرة‬ ‫ا�ست�شرافية مبكرة يف دنيا ال�شعر ال�شعبي‬ ‫ال��ع��راق��ي‪ .‬ول��ذل��ك‪ ،‬فلي�س م��ن ال��غ��راب��ة ان‬

‫احلل‬

‫قة الثانية والع�شرون‬

‫ي��ق��ول ال�شاعر الكبري "�سعدي يو�سف"‬ ‫وبالن�ص ((ا�ضع جبني �شعري على �سكة‬ ‫الريل وحمد))‪ .‬لقد اعتمد –النواب‪ -‬يف‬ ‫�شعره على قواعد فنية حديثة‪ ،‬م�ستفيد ًا‬ ‫م���ن درا���س��ت��ه اجل��ام��ع��ي��ة واط�ل�اع���ه على‬ ‫معطيات الفكر ال�تراث��ي‪ ،‬دون ان يغلق‬ ‫على نف�سه ���س��ت��ار ًا ح��دي��دي�� ًا يف التعرف‬ ‫على االنطالقات احلديثة التي متوج بها‬ ‫يجود‬ ‫حركة االدب العاملية‪ ،‬من اج��ل ان ّ‬ ‫�شعره بلغة تكون مرادفة ل�شكل املخاطبة‬ ‫اليومية بني النا�س‪ .‬ومن اجل ذلك‪ ،‬فانه‬ ‫ذه��ب "للهور" اك�ثر من م��رة‪ ،‬لكي يلتقط‬ ‫مو�سيقية ال��ل��غ��ة م��ن م��ت��داول��ي��ه��ا‪ ،‬واق���ام‬ ‫ع��ام�� ًا ك��ام ً‬ ‫�لا يف ري���ف "احلي" منا�ض ًال‬ ‫ورا���ص��د ًا لنف�سه وال�شعاره‪ .‬ولذلك كانت‬ ‫كل ق�صائد –النواب‪ -‬امللحمية‪ ،‬لغة يومية‬ ‫لكل النا�س‪ ،‬فمن "ح�سن ال�شمو�س" اىل‬ ‫"حرز" ومن "م�ضايف هيل" اىل "ع�شاير‬ ‫�سعود" ومن "زرازير الرباري" اىل "يا‬ ‫ريحان" وغريها الكثري‪ .‬وحينما �س�ألت‬ ‫اال�ستاذ –النواب‪ -‬وبح�ضور ال�صديق‬ ‫"ريا�ض النعماين" عن كيفية التقاطه لكل‬ ‫تلك املفردات‪ ،‬التي هي غريبة عليه‪ ،‬وهو‬ ‫ابن بغداد املدلل‪ ،‬اجابني "انها الهام‪� ،‬أو‬ ‫قدحه عقلية‪ ،‬زادت مدة وجودي يف الريف‬ ‫من �صقلها والتقاط مفرداتها"‪ .‬وحينما‬ ‫���س���أل��ت��ه‪ ،‬ع��ن ح��ال ال�شعر ال�شعبي االن‪،‬‬ ‫تلقيت منه جواب ًا �صاعق ًا‪ ،‬وبالن�ص ((لو‬ ‫كنت اعلم ان تكون ح��ال ال�شعر ال�شعبي‬ ‫كما ه��ي االن‪ ،‬مل��ا كتبت ح��رف�� ًا واح����د ًا))‪.‬‬ ‫ولقد اعتمد –النواب‪ -‬على مفا�صل عديدة‬ ‫يف احلركة االدبية‪ ،‬فهو متعدد املواهب‪،‬‬ ‫فهو �شاعر‪ ،‬ور�سام ت�شكيلي وميلك �صوت ًا‬ ‫جمي ًال يف اداء الغناء العراقي‪ ،‬ولعل رفاقه‬ ‫يف ال�سجون ال��ت��ي ح��ل فيها –النواب‪-‬‬ ‫���ض��ي��ف�� ًا دائ���م��� ًا‪ ،‬ي��ت��ذك��رون ذل���ك ال�صوت‬ ‫��س��ى وحنان ًا وق���و ًة‪ .‬ان النواب‬ ‫اململوء �أ� ً‬ ‫اح��د اال�ستثناءات القليلة التي ال متحى‬ ‫من ذاك��رة النا�س‪ ،‬حتى وان حو�صر من‬ ‫النظام العربي "الر�سمي" بالف ح�صار‪.‬‬ ‫منتدى �شعري ًا معناه ح�ضور‬ ‫فح�ضوره‬ ‫ً‬ ‫ج��م��ه��ور بحجم ج��م��اه�ير ك���رة ال��ق��دم يف‬ ‫ا�ستاد كبري‪ .‬فهو حني يعتلي من�صة االلقاء‪،‬‬

‫يتحول ل���روح هائمة تتوغل باالنفا�س‬ ‫واللحظات‪ ،‬وحتاكي اجلمهور االو�سع‪،‬‬ ‫حتى ممن مل يكن حا�ضر ًا‪ ،‬لذلك فان ابطال‬ ‫–النواب‪ -‬هم فقراء هذه االمة وكادحوها‪،‬‬ ‫ولي�سوا زعماء لدول او ا�صحاب تيجان‪.‬‬ ‫الن��ه ابتكر معجمه اخلا�ص‪ ،‬حينما ازاح‬ ‫النقاب عن رموز عربية وا�سالمية ووظفها‬ ‫بطريقته االب��داع��ي��ة ال��ك��ب�يرة‪ ،‬بعيد ًة عن‬ ‫احل�سا�سيات ال��ت��ي يحفل بها جمتمعنا‬ ‫العربي‪ ،‬فهو حينما ا�ستح�ضر ذلك الرمز‪،‬‬ ‫ا�ستح�ضره بعرقيته او انتمائه القبلي او‬ ‫الديني او املذهبي‪ ،‬لكنه وظفه يف ق�صائده‬ ‫لبعد ان�ساين راق‪ ،‬وليكون �صورة ملثل‬ ‫اعلى للحدث‪ .‬وهو يف ق�صائده‪ ،‬حتى وان‬ ‫ا�ستعمل فيها عبارات ح��ادة‪ ،‬ال يجد فيها‬ ‫ما ي�سيء للغة‪ ،‬ب�سبب ان رداءة االو�ضاع‬ ‫التي مت��ر بها االم��ة العربية‪ ،‬ت�ستوجب‬ ‫ان ن��ق��ول م��ا ن���راه‪ ،‬فهو ي��رى ان البذاءة‬ ‫لي�ست يف الكلمة ال��ت��ي تو�صف احلالة‪،‬‬ ‫بل البذاءة يف املوقف الذي يلوي الكلمة‬ ‫ويتحايل عليها‪ .‬وحينما �س�ألته عن ذلك‪،‬‬ ‫اج��اب��ن��ي ((ه���ل نلغي ال��ل��ون اال���س��ود من‬ ‫االل����وان‪ ..‬ه��ذه ح��ال و�ضعنا))‪ .‬وحينما‬ ‫�س�أل عن �شكل احلما�س الذي يطغي على‬ ‫كل ق�صائده –العامية والف�صحى‪ -‬وهل له‬ ‫ا�سباب �شخ�صية؟ اجاب‪(( :‬اىل متى يبقى‬ ‫احلما�س معي ال ادري‪ ..‬لكني لن اتركه ما‬ ‫دام هناك نف�س ًا يف الروح))‪ .‬يحب بغداد‪،‬‬ ‫بل يع�شقها بوله‪ ،‬وحينما تزوره اتي ًا من‬ ‫بغداد‪ ،‬حت�س ان روح��ه‪ ،‬ترتع�ش كطري ال‬ ‫يقوى على الطريان‪ ،‬النك حتدثه عن بغداد‬ ‫وجديدها وقدميها‪ .‬وي�ستو�ضح منك عن‬ ‫بغداد التي غ��ادره��ا ع��ام ‪ ،1969‬دون ان‬ ‫تكتحل عينه بر�ؤيتها لالن‪ ،‬وتفاج�أ حينما‬ ‫ي��ق��ول ل��ك وه��و ال���ذي ج��اب ق���ارات العامل‬ ‫اخلم�س ((العامل جميل‪ ..‬لكن االجمل هو‬ ‫ال��ع��راق وك��ل امل��دن جميلة‪ ..‬لكن االجمل‬ ‫ه��ي ب���غ���داد))‪ .‬وبعيد ع��ام ‪ ،2003‬طلب‬ ‫م��ن��ه ���ص��دي��ق��ه‪ ،‬ال��رئ��ي�����س ال��ع��راق��ي "جالل‬ ‫الطالباين" االقامة يف كرد�ستان العراق‬ ‫معزز ًا مكرم ًا‪ ،‬لكنه اعتذر عن تلبية هذه‬ ‫الرغبة وقال ((خرجت من بغداد واذا عدت‬ ‫�س�أعود اليها‪.))...‬‬

‫األكاديميون وحكم العسكر في العراق الجمهوري‬

‫ال�صــراع من �أجــل انـتـ�صار القـلم على ال�سـيـف‬ ‫باقر عبد الغني البلداوي ‪� ..‬أمنوذج ًا‬ ‫د ‪ .‬عادل تقي عبد البلداوي‬

‫اجلذور الفكرية‬ ‫لـــ(باقر عبد الغني البلداوي)‬ ‫م��ن جهة �أخ����رى‪� ،‬أل���ف ب��اق��ر عبد الغني‬ ‫ال��ب��ل��داوي ك��ت��اب�� ًا ع��ن��وان��ه "درا�سات يف‬ ‫االدب العربي"‪ ،‬وق���د ���س��اع��دت جامعة‬ ‫ب���غ���داد ع��ل��ى ن�����ش��ره‪ ،‬ب��ع��د وف���ات���ه‪ ،‬حتى‬ ‫"تبني �شخ�صية الفقيد وا�صالته‪ ،‬ويدل‬ ‫على ج�سامة اخل�سارة بفقده"‪ .‬على اية‬ ‫حال‪ ،‬ت�ضمن الكتاب ثالثة ابواب‪ ،‬ا�شتمل‬ ‫ال��ب��اب االول ع��ل��ى ث�لاث��ة ب��ح��وث‪ ،‬وهي‬ ‫"اثر القر�آن يف �شعر جرير"‪ ،‬و"التظلم‬ ‫من احلكام"‪ ،‬و"�شعر االعتدال ال�سيا�سي‬ ‫والع�صر االموي"‪ .‬ام��ا ال��ب��اب الثاين‪،‬‬ ‫ف��ق��د ت�ضمن امل��ح��ا���ض��رات ال��ت��ي القاها‬ ‫ال��ب��ل��داوي على طلبة ال�صف ال��ث��اين يف‬ ‫كلية االداب‪ ،‬وهي حما�ضرات يف االدب‬ ‫اال�سالمي واالموي‪ .‬يف حني‪ ،‬كان الباب‬ ‫الثالث بعنوان "الزرع والزراعة" وهي‬ ‫جمموعة حم��ا���ض��رات �أل��ق��اه��ا على طلبة‬ ‫املاج�ستري بعنوان "الطيب يف ال�شعر‬ ‫العربي القدمي"‪ ،‬و�شملت مو�ضوعات عدة‬ ‫منها "النظافة يف اجلاهلية واال�سالم"‬ ‫و"الطيب والتطيب"‪ ،‬و"طيب الن�ساء"‪،‬‬ ‫و"تعطري الر�أ�س"‪ ،‬و"تعطري املالب�س"‬ ‫و"ريح ال��ف��م وال��ك��ح��ل امل��ع��ط��ر والبخر‬ ‫والنتانة"‪ ،‬و"طيب الرجال"‪ ،‬و"دهن‬ ‫الر�أ�س"‪ ،‬و"طيب املالب�س"‪ ،‬و"طيب‬ ‫اخل��م��ر وال��ب��خ��ر والنتانة"‪ ،‬و"وطيب‬ ‫املراقد واملوتى"‪ .‬من جهة اخرى‪ ،‬رفع ‪18‬‬ ‫ا�ستاذ ًا من ا�ساتذة جامعة بغداد مذكرة‬ ‫اىل عبد ال��ك��رمي قا�سم رئي�س ال���وزراء‬ ‫طالبوه فيها ب�إ�صالح االو�ضاع املرتدية‬

‫يف جامعة ب��غ��داد‪ ،‬ك��ان باقر عبد الغني‬ ‫البلداوي من �ضمن املوقعني على املذكر ًة‬ ‫والغريب يف االمر‪ ،‬ان اال�ساتذة املوقعني‬ ‫على املذكرة منهم من يحمل ميو ًال قومية‬ ‫ام��ث��ال عبد العزيز ال���دوري واح��م��د عبد‬ ‫ال�ستار اجل��واري وحممد نا�صر‪ ،‬ومنهم‬ ‫م��ن يحمل م��ي��و ًال �شيوعية‪ ،‬ام��ث��ال علي‬ ‫الزبيدي وداود �سلوم‪ ،‬ومنهم من يحمل‬ ‫م��ي��و ًال ت��ق��دم��ي��ة ام��ث��ال جعفر خ�صباك‪.‬‬ ‫ولكن على الرغم من ذلك‪ ،‬كان القوميون‬ ‫اك�ثر ع���دد ًا‪ ،‬وال���ذي يهمنا يف املو�ضوع‬ ‫حت��دي��د ًا‪ ،‬ان باقر عبد الغني البلداوي‬ ‫ك��ان يقف على م�سافة واح��دة من جميع‬ ‫امليول ال�سيا�سية‪ ،‬من دون ان ينحاز اىل‬ ‫هذا احلزب او ذلك‪ ،‬قدر ما تهمه م�صلحة‬ ‫ال��وط��ن او ًال واخ��ي��ر ًا‪ ،‬فعندما ي��ج��د ان‬ ‫القوميني ي�سعون اىل ا�صالح البالد‪ ،‬كان‬ ‫معهم‪ ،‬وعندما يجد التقدميني كذلك‪ ،‬فهو‬ ‫معهم اي�ض ًا‪� .‬شددت املذكرة املذكورة على‬ ‫ان الذين يتولون ادارة كليات اجلامعة‬ ‫هم "انا�س مل يعرف عنهم الكفاية العلمية‬ ‫واالدارية‪ ،‬ومل يظهروا التجرد او الروح‬ ‫العلمية‪ ،‬بل دل �سلوكهم على اجتاهات‬ ‫كتلوية او حزبية"‪ ،‬وه��ذا مما ولد "قلقا‬ ‫وا�ضطرابات" يف م�����س�يرة اجلامعة‪،‬‬ ‫"فهناك اق�سام ا�ستحدثت لي�س فيها اال‬ ‫مدر�س واحد"‪ ،‬و"هناك مناهج تو�ضع‬ ‫ال��ي��وم لتم�سح غ��د ًا دون رع��اي��ة لال�س�س‬ ‫العلمية وامل��ن��ه��ج اجل��ام��ع��ي الر�صني"‪،‬‬ ‫ورك����ز ا���ص��ح��اب امل���ذك���رة ع��ل��ى �ضرورة‬ ‫"�إبعاد كل من عرف باالنحياز عن االعمال‬ ‫االداري��ة وا�سنادها اىل �أ�ساتذة يتحلون‬ ‫بالكفاءة وال���روح اجلامعية والبعد عن‬ ‫التحيز"‪ ،‬و"�ضمان ح��ق��وق اال�ساتذة القلق والتدهور يف اجلامعة‪ "...‬وختمت هزات تورث البالد م�آ�سي وا�ضرار ًا‪ ،‬وقد‬ ‫وكرامتهم وان�صاف م��ن ت�ضرر منهم"‪ ،‬املذكرة بهذه العبارات‪" :‬ان عدم ا�صالح ي�ؤدي اىل عدم ا�ستطاعة كثري من اال�ساتذة‬ ‫و"ت�أليف جلنة ق�ضائية لتحقق يف ا�سباب الو�ضع يعر�ض اجلامعة وال��ن�����شء اىل القيام بواجباتهم العلمية يف جو اجلامعة‬

‫ال��ذي ي�سوده اال�ضطراب وت�سيطر عليه‬ ‫احلزبية واالهواء ال�شخ�صية‪ ،‬مما يجعل‬ ‫املعاجلة حتمية وا�سا�سية"‪.‬‬ ‫باقر عبد الغني البلداوي و�أثره‬ ‫ال�سيا�سي يف العراق‬ ‫َ‬ ‫عا�ش باقر عبد الغني البلداوي يف العهد‬ ‫امللكي منذ ت�أ�سي�س امللكية يف العراق يف‬ ‫‪ 23‬اب ‪ 1921‬حتى �سقوطها يف الرابع‬ ‫ع�شر من متوز عام ‪ .1958‬ويبدو انه‪ ،‬كان‬ ‫م�ستاء من هذا العهد‪ ،‬فقد و�صف حكامه‬ ‫بـ"الطرداء"‪ ،‬وان امللك في�صل الثاين‪ ،‬كان‬ ‫يت�سم بــ"بالبالهة واخلطل والبالدة"‪ .‬اما‬ ‫خاله عبد الآل��ه‪ ،‬فهو "رجل طائ�ش ارعن‬ ‫ينطق ع��ن وع��ي و�سفيه ي�صدر ع��ن غي‬ ‫جبار ميعن يف الظلم و�صغري يتمرغ يف‬ ‫الرذيلة‪� ،‬ضال ال يرعوي عن غي وفا�سق‬ ‫ي�ستطيب اف�ترا���ش ال��وح��ل‪ ،‬و���س��ادر يف‬ ‫باطله ال ي��دري ان ي�صحو على نفخ من‬ ‫���ص��ور رهيب" م���ن ه���ذا امل��ن��ط��ل��ق‪ ،‬كان‬ ‫باقر عبد الغني البلداوي ينتظر بفارغ‬ ‫ال�صرب �سقوط امللكية‪ ،‬وه���ذا م��ا حتقق‬ ‫بالفعل‪ ،‬عندما ا�ستطاع عبد الكرمي قا�سم‬ ‫ورف��اق��ه ال�ضباط االح����رار ان ي�سقطوا‬ ‫النظام امللكي‪ ،‬ويعلنوا حمله والدة اول‬ ‫جمهورية يف الرابع ع�شر من متوز عام‬ ‫‪ .1958‬ويف الواقع‪ ،‬ان باقر عبد الغني‬ ‫البلداوي كان معجب ًا اعجاب ًا كبري ًا بـ(عبد‬ ‫لكرمي ق�سم) الذي و�صفه ب ــ"ثائر و�صانع‬ ‫ال��ث��ورة وفار�سها املظفر"‪ ،‬وختم مقاله‬ ‫الذي كتبه يف جملة "املعلم اجلديد" مبا‬ ‫يلي‪" :‬ر�أيته خطيب ًا يف جموع �سلمتك‬ ‫ميين ًا مل ت�ستعن يف �ضربتها بال�شمال‪...‬‬ ‫واث���اب���ك ال��ل��ه م��ن ق��ائ��د مل ت��ب��ط��ره نعمة‬ ‫الن�صر‪ ،‬ومل تزهه احلمائل‪ ....‬ومد الله‬

‫احللقة اخلام�سة‬ ‫يف توفيقك ما �أمتد متوز يف عمر الدهر"‪.‬‬ ‫مما �سبق يبدو وا�ضح ًا‪ ،‬ان البلداوي كان‬ ‫حري�ص ًا على ان تبقى ث���ورة ‪ 14‬متوز‬ ‫عام ‪ 1958‬ابد االبدين‪ ،‬حتى تتمكن من‬ ‫تنفيذ برناجمها ال�سيا�سي واالقت�صادي‬ ‫واالجتماعي والثقايف بال�شكل ال�صحيح‬ ‫وب��ال��وج��ه امل��ط��ل��وب م��ن ج��ه��ة‪ ،‬وم���ن ثم‬ ‫ي�ستفيد منها ال�شعب ال��ع��راق��ي بجميع‬ ‫اطيافه وال �سيما الطبقات امل�ضطهدة‪ ،‬من‬ ‫جهة اخرى‪ .‬ولكي يكون للبلداوي‪ ،‬دور‬ ‫م�شهود يف احل��ف��اظ على ال��ث��ورة‪ ،‬ر�أى‬ ‫ان اف�ضل �سبيل له يف ذلك‪ ،‬امل�شاركة يف‬ ‫اول انتخابات لنقابة املعلمني التي جرت‬ ‫يف �شباط عام ‪ ،1959‬وتناف�ست يف تلك‬ ‫االنتخابات ثالث قوائم‪ ،‬القائمة املهنية‬ ‫املوحدة‪ ،‬وقائمة اجلبهة القومية وقائمة‬ ‫امل�ستقلني‪ ،‬ك��ان البلداوي �ضمن القائمة‬ ‫املهنية املوحدة التي �ضمت عنا�صر حتمل‬ ‫ميو ًال فكرية تقدمية امثال في�صل ال�سامر‪،‬‬ ‫وجن��ي��ب حم���ي ال���دي���ن وف��ا���ض��ل ح�سني‬ ‫وغ�يره��م وق��د حققت ه��ذه القائمة فوز ًا‬ ‫�ساحق ًا يف االن��ت��خ��اب��ات‪ .‬ثمة حقيقتان‬ ‫تاريخيتان‪ ،‬االوىل ان باقر عبد الغني‬ ‫البلداوي‪ ،‬كان على ما يبدو‪ ،‬م�ستاء من‬ ‫ال�صراع ال�سيا�سي الدائر بني القوميني‬ ‫وال�شيوعيني الذي ا�صبح �سمة ا�سا�سية‬ ‫من �سمات عهد عبد الكرمي قا�سم‪ ،‬لذا ر�أى‪،‬‬ ‫من املنا�سب‪ ،‬عدم امليل اىل هذه اجلهة او‬ ‫تلك‪ ،‬فقرر عدم تر�شيح نف�سه الية قائمة‬ ‫من القوائم املتناف�سة يف انتخابات نقابة‬ ‫املعلمني فيما بعد‪ ،‬االم��ر ال��ذي ي�ؤكد‪ ،‬ان‬ ‫البلداوي كان ي�ؤمن باال�صالح التدريجي‬ ‫اكرث من التغيري الثوري‪.‬‬


‫‪6‬‬

‫عربي ودولي‬ ‫في حال تم إثبات اتهامات ضده‬

‫�أردوغان‪� :‬س�أتنحى!‬

‫الثالثاء املوافق ‪ 28‬من ت�شرين الثاين ‪ 2017‬العدد ‪ 3912‬ـ ال�سنة الرابعة ع�شرة‬ ‫‪Tuesday ,28. November. 2017 No. 3912 Year 14‬‬

‫رئي�س هندورا�س يعلن فوزه يف االنتخابات برغم �إعالن املعار�ضة فوزها‬ ‫�أع��ل��ن رئي�س ه��ن��دورا���س خ���وان �أورالن����دو‬ ‫ه��رن��ان��دي��ز ف���وزه يف ان��ت��خ��اب��ات الرئا�سة‬ ‫التي جرت يف البالد م�ست�شهدا بنتائج عدة‬ ‫ا���س��ت��ط�لاع��ات لآراء ال��ن��اخ��ب�ين ب��ع��د الإدالء‬ ‫ب�أ�صواتهم على الرغم من �إع�لان املعار�ضة‬ ‫ف��وزه��ا �أي�����ض��ا‪.‬و�أع��ط��ى ا���س��ت��ط�لاع ن�شرته‬ ‫حمطة تليفي�سنرتو ال��ت��ي تعد ب�شكل عام‬

‫م�ؤ�شر موثوق به للنتائج هرنانديز ‪43.93‬‬ ‫يف امل��ئ��ة م��ن الأ���ص��وات مقابل ‪ 34.70‬يف‬ ‫املئة ل�سلفادور ن�صر الله الذي يتزعم حتالفا‬ ‫وا�سعا ليمني الي�سار ي�سمى حتالف املعار�ضة‬ ‫�ضد الديكتاتورية‪.‬وقال هرنانديز (‪ 49‬عاما)‬ ‫لأن�����ص��اره يف ف��ن��دق يف تيغو�سيغالبا �إن‬ ‫“عملية �إح�صاء الأ�صوات �أكرث من وا�ضحة‬

‫ومدوية ب�أننا ك�سبنا هذه االنتخابات وهذا‬ ‫ما تقوله االنتخابات وما تقوله النتائج التي‬ ‫نراها من عملية الفرز"‪ .‬وهرنانديز حليف‬ ‫للواليات املتحدة وينتمي للحزب الوطني‬ ‫ال���ذي ميثل مي�ين ال��و���س��ط‪.‬ورق�����ص �أن�صار‬ ‫هرنانديز و�أطلقوا الأب��واق يف حني ر�أ�ست‬ ‫زوج��ت��ه �أن��ا جار�سيا دو هرنانديز �صالة‪.‬‬

‫مفو�ضية الالجئني بالأردن‪:‬‬ ‫�ألف الجئ �سوري يعودون لبلدهم �شهري ًا بعد اتفاق عمان‬ ‫�أع���ل���ن ال��رئ��ي�����س ال�ت�رك���ي‪ ،‬رج���ب طيب‬ ‫�أردوغ���ان‪� ،‬أن��ه �سيتنحى من من�صبه يف‬ ‫حال مت �إثبات اتهامات �ضده ب�أنه يحتفظ‬ ‫مباليني الدوالرات يف ح�سابات م�صرفية‬ ‫خ��ارج ال��ب�لاد‪.‬وك��ان زعيم ح��زب ال�شعب‬ ‫اجلمهوري املعار�ض‪ ،‬كمال كيليت�شدار‬ ‫�أوغ��ل��و‪ ،‬ق��د ات��ه��م �أردوغ����ان و�أف�����راد ًا من‬ ‫عائلته ومقربني منه "باالحتفاظ مباليني‬ ‫الدوالرات خارج البالد و�ضخها يف �شركات‬ ‫يف مالطا"‪.‬وقال الرئي�س الرتكي‪" :‬لو كان‬ ‫لأردوغان قر�ش واحد خارج البالد‪ ،‬فعليه‬ ‫�أن يثبت ذلك‪ .‬و�إن جنح‪ ،‬ف�إنني لن �أ�ستمر‬ ‫يف من�صب الرئا�سة لدقيقة واحدة"‪ ،‬وفق‬ ‫ما ذكر موقع �صحيفة "حريت" الرتكية‪.‬‬ ‫وت��اب��ع‪�" :‬أدعو ه��ذا ال�شخ�ص‪ ،‬ال��ذي لن‬ ‫�أفكر حتى يف نطق ا�سمه‪ :‬هل هناك �أية‬ ‫م�ستندات تثبت �صحة ادعائك؟‪ ،‬يف حال‬

‫وزارة النفط‬ ‫�شركة غاز اجلنوب‬ ‫(�شركة عامة)‬ ‫الق�سم القانوين‬

‫كانت موجودة فاجعلها علنية و�س�أتخذ‬ ‫�أن���ا الإج�����راءات ال�ضرورية"‪.‬و�أ�ضاف‬ ‫"�إن مل تكن ب��ح��وزت��ك‪ ،‬ف��اع�ترف ب�أنك‬ ‫قمت بالت�شهري واعتذر"‪ .‬و�أ���ش��ار �إىل‬ ‫�أن املحامني اخلا�صني به فعلوا �شكوى‬ ‫قانونية �ضد كيليت�شدار �أوغلو‪.‬يذكر �أن‬ ‫ب�لال �أردوغ�����ان‪ ،‬النجل الأك�ب�ر للرئي�س‬ ‫الرتكي‪� ،‬أحد امل�شتبه بهم الرئي�سيني يف‬ ‫ف�ضيحة ف�ساد كربى انك�شفت يف دي�سمرب‬ ‫‪ 2013‬يف تركيا‪ ،‬حيث مت وق��ف جميع‬ ‫التحقيقات‪ ،‬كما تورط يف ق�ضية غ�سيل‬ ‫�أم��وال يف �إيطاليا يف ‪.2016‬وك��ان رجل‬ ‫�أعمال تركي‪ ،‬معار�ض يف املنفى‪ ،‬قد تقدم‬ ‫ب�شكوى م�ؤكدًا �أن بالل كان قد هرب �إىل‬ ‫�إيطاليا "مع مبلغ كبري من املال" وفريق‬ ‫من احلرا�س ال�شخ�صيني امل�سلحني‪ ،‬الذين‬ ‫ا�ستخدموا ج���وازات �سفر دبلوما�سية‪.‬‬

‫�شهد اجلنوب ال�سوري م�ؤخر ًا‪ ،‬عودة طوعية لالجئني من‬ ‫الأردن و�صفت بـ”الكبرية” بعد �شيوع حالة من الهدوء‬ ‫�أفرزها اتفاق عمان ‪ ،‬ح�سبما �أفادت و�سائل �إعالم �أردنية‪.‬‬ ‫وكانت الأردن والواليات املتحدة الأمريكية ورو�سيا‪،‬قد‬ ‫تو�صلت �إىل ات��ف��اق ل��وق��ف �إط�ل�اق ال��ن��ار‪ ،‬يف العا�صمة‬ ‫الأردنية عمان يف ال�سابع من �آب‪�/‬أغ�سط�س املا�ضي‪ ،‬ومن‬ ‫ثم تطور �إىل اتفاق بني ذات الدول ملنطقة خف�ض ت�صعيد‬ ‫يف ‪ 11‬ال�شهر احل���ايل‪.‬وق���ال امل��ت��ح��دث الر�سمي با�سم‬ ‫مفو�ضية الالجئني يف الأردن حممد احلواري ‪ ،‬ل�صحيفة‬ ‫“الغد” االردنية يف عددها ال�صادر ام�س االثنني �إن عدد‬ ‫الالجئني الذين عادوا خالل الأ�شهر الثالثة الأخرية ارتفع‬ ‫لي�صل �إىل معدل ‪ 1000‬الجئ �شهري ًا‪ ،‬مقارنة بالن�صف‬ ‫الأول من العام احلايل والذي �شهد عودة حوايل ‪1700‬‬ ‫الجئ‪.‬و�أ�شار �إىل �أن ت�شرين �أول ‪�/‬أكتوبر املا�ضي‪� ،‬شهد‬ ‫عودة ‪ 750‬الجئ ًا من الأردن �إىل �سوريا‪ ،‬و‪ 1078‬عائدا‬ ‫طوعيا يف �شهر �أي��ل��ول ‪�/‬سبتمرب املا�ضي ‪ ،‬و‪ 1203‬يف‬ ‫�آب ‪�/‬أغ�سط�س املا�ضي ‪ ،‬وه��و م��ا يزيد بالفعل مقارنة‬ ‫بالأ�شهر ال�ستة الأويل من العام عندما عاد ‪ 1700‬الجئ‬ ‫طوعي �إىل �سوريا‪.‬و�أ�ضاف احلواري �أنه على الرغم من‬

‫م‪� /‬إعــــالن مناق�صات حملية‬

‫ي�سـ ــر �ش ــركة غـ ــاز اجلن ـ ـ ـ ــوب (�شــركة عامــة) اع ــالن املناق�صة املحلي ــة ادنـ ـ ـ ــاه‬ ‫فعلى الراغبني باال�شرتاك من ال�شركات املقاولة املتخ�ص�صة ممن تنطبق عليهم �شروط اال�شرتاك‬ ‫احل�ضور اىل مقر ال�شركة – الق�سم القانوين – ب�صرة خور الزبري – للح�صول على ال�شروط‬ ‫واملوا�صفات وان �آخر موعد لقبول العطاءات هو ال�ساعة الثانية ع�شرة من يوم الغلق املذكور‬ ‫ادناه ويتحمل من تر�سو عليه املناق�صة اجور ن�شر االعالن وان الدائرة غري ملزمة بقبول �أوط�أ‬ ‫العطاءات‪.‬‬

‫ويكون التقدمي على املناق�صة وفق ال�شروط التالية‪:‬‬ ‫‪� -1‬شراء الوثيقة القيا�سية بكافة اق�سامها (الن�سخة الورقية والن�سخة االلكرتونية ب�صيغة‬ ‫‪ )pdf‬من الق�سم القانوين باال�ضافة اىل ت�سليم ن�سخة من الق�سم الرابع واخلا�ص با�ستمارات‬ ‫العطاء ب�صيغة ‪.word‬‬ ‫‪ -2‬يتم ملء الق�سم الرابع امل�شار اليه اعاله من قبل مقدم العطاء ثم تقدم ورقي ًا بعد ختمها‬ ‫باخلتم احلي اخلا�ص بال�شركة املقدمة للعطاء مع الوثائق املكونة للعطاء وت�شمل (ر�سالة‬ ‫العطاء وملحق العطاء‪ ،‬اجلداول الكاملة املطلوبة والنماذج املطلوبة وفق الق�سم الرابع من‬ ‫الوثيقة القيا�سية وجداول الكميات امل�سعرة مبوجب املواد (‪12‬و‪ )14‬من التعليمات ملقدمي‬ ‫العطاءات‪� ،‬ضمان العطاء مبوجب املادة ‪ 19‬من التعليمات ملقدمي العطاءات)‪.‬‬ ‫‪ -3‬تقدمي الت�أمينات االولية ب�صك م�صدق او خطاب �ضمان ال تقل نفاذيته عن ثالثة ا�شهر وبا�سم‬ ‫مقدم العطاء وترفق مع العطاء التجاري على ان يكون (ال�صك امل�صدق او خطاب ال�ضمان)‬ ‫�صادر ًا من م�صرف عراقي معتمد‪.‬‬ ‫‪ -4‬تثبيت �أ�سعار الفقرات رقم ًا وكتاب ًة مع التوقيع على كل �صفحة من �صفحات العطاء‪.‬‬ ‫‪ -5‬ال تقبل اي تغيريات او حتفظات او ا�شرتاطات من امل��ق��اول تتعار�ض مع املوا�صفات‬ ‫املطلوبة‪.‬‬ ‫‪ -6‬تقدمي (�شهادة ت�أ�سي�س ال�شركة م�صادق عليها من وزارة التجارة‪ ،‬هوية ت�صنيف ال�شركات‬ ‫املقاولة نافذة املفعول‪ ،‬وتقدمي احل�سابات اخلتامية لل�شركة‪ ،‬ب��راءة ذمة من الهيئة العامة‬ ‫لل�ضرائب‪� ،‬إج��ازة ممار�سة الأعمال‪ ،‬االعمال املماثلة امل�ؤيدة من جهات التعاقد) واي وثائق‬ ‫اخرى مت الن�ص عليها يف ورقة بيانات العطاء التي ت�ؤكد ا�ستمرار اهلية مقدم العطاء مبوجب‬ ‫امل��ادة (‪ )17‬من تعليمات مقدمي العطاءات او وثائق الت�أهيل الالحق مبوجب اال�ستمارات‬ ‫املدرجة يف الق�سم الرابع للتحقق من �أهلية مقدم العطاء‪.‬‬ ‫‪ -7‬على املقاول التقيد مبدة االجناز وبعك�سه حتت�سب غرامة ت�أخريية عن كل يوم ت�أخري وفق ًا‬ ‫للمعادلة املذكورة بالوثيقة القيا�سية (ال�شروط اخلا�صة للعقد)‪.‬‬ ‫‪ -8‬لل�شركة احلق يف اهمال اي عطاء يف حالة وجود االخطاء يف اال�سعار واحلك وال�شطب‬ ‫والت�صحيح والتعديل حتى وان كان املتقدم �أوط�أ اال�سعار يف املناف�سة‪.‬‬ ‫‪ -9‬لل�شركة احلق بالغاء املناق�صة ويعاد ثمن �شراء العطاء فقط اىل مقدم العطاء دون مطالبته‬ ‫ب�أي تعوي�ضات اخرى‪.‬‬ ‫‪ -10‬تو�ضع العطاءات يف ظرف مغلف وخمتوم بختم ال�شركة وي�ؤ�شر عليه رقم وا�سم املناق�صة‬ ‫مع تثبيت العنوان وت�سلم العطاءات اىل �سكرتري جلنة فتح العطاءات يف ق�سم العالقات‬ ‫واالعالم‪.‬‬ ‫املدير العام‬ ‫موقع ال�شركة االلكرتوين‪www.sgc.oil.gov.iq :‬‬ ‫حيان عبدالغني عبدالزهرة‬ ‫رئي�س جمل�س االدارة‬

‫الزيادة يف الأرقام املطلقة‪� ،‬إال �أنها ما تزال �أرقام ًا �صغرية‬ ‫جد ًا بالن�سبة لأع��داد الالجئني �إذ ت�ساوي ‪ 2.0‬باملئة من‬ ‫�إجمايل الالجئني ال�سوريني يف اململكة‪.‬و�شدد على �أن‬ ‫املفو�ضية من جانبها حتاول جاهدة �أن حتر�ص على �أن‬ ‫يكون خيار العودة هو مبح�ض الإرادة‪ ،‬بدون �أي �ضغوط‪،‬‬ ‫وتقدم هي من جانبها الن�صح بعدم العودة ب�سبب خ�شيتها‬ ‫م��ن ع��دم ا���س��ت��ق��رار الأو����ض���اع ه��ن��اك وخ��ط��ورة العودة‪.‬‬

‫وزارة النفط‬ ‫�شركة غاز اجلنوب‬ ‫(�شركة عامة)‬

‫ولي�س من املقرر �أن تعلن جلنة االنتخابات‬ ‫حتى النتائج اجلزئية الر�سمية قبل وقت‬ ‫الح��ق من م�ساء االث��ن�ين‪.‬وال يحتاج مر�شح‬ ‫احل�صول على غالبية الأ���ص��وات كي يفوز‪.‬‬ ‫وق��ال حتالف املعار�ضة �إن الأرق���ام الأولية‬ ‫�أع��ط��ت��ه تقدما ق��وي��ا ولكنه �أ���ض��اف �أن���ه لن‬ ‫يقبل �سوى البطاقات التي مت فرزها يدويا‪.‬‬

‫البحرين‪ ..‬تدهور احلالة ال�صحية‬ ‫لل�شيخ عي�سى القا�سم املحا�صر‬ ‫طر�أ تدهور خطري يف �صحة رجل‬ ‫الدين �آية الله ال�شيخ عي�سى قا�سم‬ ‫(‪ 76‬عام ًا) املحا�صر حتت الإقامة‬ ‫اجل�بري��ة مب��ن��زل��ه يف العا�صمة‬ ‫ال��ب��ح��ري��ن��ي��ة امل��ن��ام��ة مم���ا جعله‬ ‫بحاجة لعالج طارئ‪ .‬وقال نائب‬ ‫امني عام حركة الوفاق البحرينية‬ ‫ال�شيخ ح�سني الديهي يف بيان له‬ ‫ان املعلومات الدقيقة تك�شف عن‬ ‫تدهور خطري على حياته جراء‬ ‫ما يتعر�ض له من �سوء الأو�ضاع‬ ‫ال�����ص��ح��ي��ة وت���راك���م التداعيات‬ ‫ع��ل��ى �صحته م��ن��ذ ف�ت�رة طويلة‪،‬‬ ‫خ�صو�صا وانه يخ�ضع للح�صار‬ ‫والإق�����ام�����ة اجل��ب�ري����ة م���ن���ذ ع���ام‬ ‫ون�صف مما ي�شكل �إهانة ل�شعب‬ ‫البحرين وباخل�صو�ص املكون‬ ‫ال�شيعي ال���ذي ُي����ؤْمِ ���ن بقيادته‬ ‫ومرجعيته"‪ .‬وا�ضاف �إن العامل‬

‫ال��ي��وم �أم���ام م�س�ؤولية �أخالقية‬ ‫و�إن�سانية مهمة يف العمل على‬ ‫�إنقاذ حياة ال�شيخ عي�سى قا�سم‬ ‫بكل ما ي�ستطيع‪ ،‬وهذا التدهور‬ ‫الأخ�ير جر�س �إن��ذار للجميع يف‬ ‫الداخل واخلارج"‪.‬‬

‫�إعــــالن‬

‫تعلن �شركة غاز اجلنوب (�شركة عامة) احدى ت�شكيالت وزارة النفط عن حاجتها اىل تعيني‬ ‫(‪ )10‬مهند�سني (اخت�صا�ص هند�سة نفط) على املالك الدائم‪ ،‬فعلى من لديه الرغبة والكفاءة‬ ‫تقدمي طلب تعيينه يف مقر ادارة ال�شركة الكائن يف حمافظة الب�صرة – خور الزبري‪( /‬املعمل‬ ‫القدمي)‪ ،‬اعتبار ًا من تاريخ‪ 2017/12/3 :‬ولغاية‪.2017/12/14 :‬‬ ‫ال�شروط املطلوبة للتعيني‪-:‬‬ ‫‪� -1‬أن يكون املتقدم للتعيني عراقي اجلن�سية‪ ،‬ومن �سكنة حمافظة الب�صرة ح�صر ًا‪ ،‬ومن‬ ‫الذكور فقط كون العمل بنظام املناوبة‪.‬‬ ‫‪� -2‬أن يكون عمر املتقدم للتعيني م��ن‪ )35-22( :‬ع��ام�� ًا‪ ،‬وي�ستثنى من ذل��ك املف�صولون‬ ‫ال�سيا�سيون غري املعينني يف دوائر الدولة ممن �صدر لهم قرار جلنة التحقق العليا يف االمانة‬ ‫العامة ملجل�س الوزراء‪.‬‬ ‫‪� -3‬أن يكون �سامل ًا من الأمرا�ض والعاهات اجل�سمية والعقلية التي متنعه من القيام مبهام‬ ‫الوظيفة املعني بها‪ ،‬و�أن يجتاز الفح�ص الطبي الحق ًا‪.‬‬ ‫‪ -4‬ح�سن ال�سرية وال�سلوك‪ ،‬وغري حمكوم عليه بجناية �أو جنحة خملة بال�شرف‪.‬‬ ‫‪� -5‬أن ال يكون له (�أب �أو �أم) ‪� +‬شقيق �أو �شقيقان يعمالن على املالك الدائم يف هذه ال�شركة‪.‬‬ ‫‪ -6‬عدم �شموله بقانون هيئة امل�ساءلة والعدالة‪.‬‬ ‫‪� -7‬أن ال يكون موظف ًا على املالك الدائم يف �أي جهة حكومية اخرى‪ ،‬ويف حالة كونه م�ستقيال‬ ‫ي�شرتط مرور عام على االقل على قبول ا�ستقالته من تاريخ تقدمي الطلب‪ ،‬ويف حالة مطالبته‬ ‫با�ضافة خدمة من جهة اخرى يتم ترقني قيده فور ًا‪.‬‬ ‫‪ -8‬عدم املطالبة بالنقل داخل او خارج ال�شركة ملدة ال تقل عن (‪� )5‬سنوات‪.‬‬ ‫امل�ستم�سكات املطلوبة (م�صورة ت�صوير ملون داخل فايل نايلون مع جلب امل�ستم�سكات‬ ‫اال�صلية)‪:‬‬ ‫‪ -1‬هوية االحوال املدنية �أو البطاقة الوطنية املوحدة‪.‬‬ ‫‪� -2‬شهادة اجلن�سية العراقية‪.‬‬ ‫‪ -3‬البطاقة التموينية‪.‬‬ ‫‪ -4‬بطاقة ال�سكن‪.‬‬ ‫‪ -5‬ت�أييد ال�شهادة الدرا�سية �أو وثيقة تخرج مبني فيها املعدل واالخت�صا�ص‪.‬‬ ‫‪ -6‬ت�أييد م�ؤ�س�سة ال�شهداء �أو م�ؤ�س�سة ال�سجناء ال�سيا�سيني بالن�سبة لذوي ال�شهداء وال�سجناء‬ ‫ال�سيا�سيني‪.‬‬ ‫‪� -7‬صور عدد (‪.)5‬‬ ‫‪� -8‬شهاد خربة‪.‬‬ ‫مالحظة‪:‬‬ ‫• يتم تخ�صي�ص ن�سبة (‪ )%15‬من التعيينات لذوي ال�شهداء وال�سجناء ال�سيا�سيني وح�سب‬ ‫ال�ضوابط‪.‬‬ ‫• تهمل جميع الطلبات غري امل�ستوفية لل�شروط وامل�ستم�سكات �أعاله‪ ،‬و�سوف تكون هناك‬ ‫مقابلة للمتقدمني الناجحني يف االختبار فقط‪.‬‬ ‫املدير العام‬

‫حيان عبدالغني عبدالزهرة‬ ‫رئي�س جمل�س االدارة‬


‫| إعالنات |‬

‫الثالثاء املوافق ‪ 28‬من ت�شرين الثاين ‪ 2017‬العدد ‪ 3912‬ـ ال�سنة الرابعة ع�شرة‬ ‫‪Tuesday ,28. November. 2017 No. 3912 Year 14‬‬

‫وزارة الدفاع‪ /‬دائرة امل�ست�شار القانوين‪ /‬املحكمة الع�سكرية االوىل‬

‫‪2‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪2‬‬

‫‪5‬‬

‫العدد‪28964 :‬‬ ‫دائرة الكاتب العدل‬ ‫التاريخ‪2017/11/15 :‬‬ ‫ال�صباحي يف م ال�صدر‬ ‫�إعــــــــــــالن‬ ‫املنذر‪� /‬شركة تعبئة الغاز‪ /‬مديرها العام‪ /‬علي عبدالكرمي‬ ‫املو�سوي‪ /‬املمثلة القانونية (�شيماء �شفيق عطية)‬ ‫املنذر له‪ /‬املدير املفو�ض ل�شركة �أر�ض الربيع‪ /‬للمقاوالت‬ ‫العامة‪� /‬إ�ضافة لوظيفته‬ ‫جهـ ــة االنـ ــذار‪:‬‬ ‫�سبق وان وجهنا لكم �إن��ذار ًا برقم‪ /23585/‬يف ‪2017/9/3‬‬ ‫�س‪ 118‬نطالبكم به حول �إحالة الأعمال اخلا�صة بت�أهيل ال�سياج‬ ‫ال��ن��اري للخزان (‪ )D1203‬مبوجب ق��رار االح��ال��ة املرقم‪/‬‬ ‫(‪ )16315‬اىل �شركتكم وبالنظر لعدم تنفيذ التزامكم املتفق‬ ‫عليه‪ ..‬عليه �أنذركم بااللتزام ب�شروط العقد وبخالفه �أحملكم‬ ‫) لذا‬ ‫كافة التبعات القانونية واملالية ا�ستناد ًا اىل املادة (‬ ‫قررنا ن�شر �إعالننا يف جريدتني ر�سميتني‪ ،‬لغر�ض التبليغ‪.‬‬ ‫ولكم التقدير‪...‬‬ ‫الكاتب العدل‬ ‫لدائرة الكاتب العدل يف م ال�صدر‬ ‫وزارة الدفاع ‪/‬دائرة امل�ست�شار القانوين العام‬ ‫املحكمة الع�سكرية الثانية‬

‫(رزمة ‪)2017/17‬‬ ‫�إعــالن‬

‫اىل املتهمني الغائبني املدرجة �أ�سما�ؤهم �أدناه وال�ساكنني يف العناوين امل�ؤ�شرة �إزاءهم ملا كنتم متهمني وفق املواد املبينة ازاء ا�سم كل منكم من قانون العقوبات الع�سكري رقم (‪ )19‬ل�سنة ‪2007‬‬ ‫املعدل وقانون العقوبات رقم (‪ )111‬ل�سنة ‪ 1969‬وتعديالته يف الق�ضايا امل�ؤ�شرة �إزاء ا�سمائهم ومبا ان حمل اقامتكم جمهول لذا اقت�ضى تبليغكم يف ال�صحف املحلية على ان حت�ضروا �أمام‬ ‫املحكمة الع�سكرية الثانية خالل مدة ثالثني يوم ًا من تاريخ ن�شر هذا االعالن يف ال�صحف وعند عدم ح�ضوركم �سوف جتري حماكمتكم غيابي ًا و�إعطاء احلق للموظفني العموميني ب�إلقاء القب�ض‬ ‫عليكم و�إلزام كل �شخ�ص يعلم مبحل اختفائكم �أن يخرب اجلهات الع�سكرية بذلك ا�ستناد ًا للمادة (‪ )81‬من قانون �أ�صول املحاكمات اجلزائية الع�سكرية رقم (‪ )30‬ل�سنة ‪-:2007‬‬

‫وزارة الدفاع‪ /‬دائرة امل�ست�شار القانوين‪ /‬املحكمة الع�سكرية االوىل‬

‫‪2‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪2‬‬

‫العميد احلقوقي‬ ‫رئي�س املحكمة الع�سكرية الثانية‬


‫‪4‬‬

‫ملفات وقضايا‬

‫الثالثاء املوافق ‪ 28‬من ت�شرين الثاين ‪ 2017‬العدد ‪ 3912‬ـ ال�سنة الرابعة ع�شرة‬ ‫‪Tuesday ,28. November. 2017 No. 3912 Year 14‬‬

‫أحمد حسن البكر‪..‬السرية السياسية ودوره يف تاريخ العراق السياسي الحديث (‪1914‬م – ‪1982‬م)‬

‫الحلقة السابعة‬ ‫والعشرون‬

‫�أين وملاذا قال النايف‪�" :‬سواها ال�شايب" �أي فعلها البكر؟‬ ‫شامل عبد القادر‬ ‫يذكر امللحق الثقايف يف بريوت ‪ ( :‬ان ب�شري الطالب‬ ‫ا�ستدعي اىل بغداد يف ‪ 30‬مت��وز ‪ 1968‬ويف املطار‬ ‫اخربه قائد الطائرة املقبلة من بغداد بان الو�ضع غري‬ ‫طبيعي وهناك حتركات دبابات ‪ ....‬اال ان " الطالب"‬ ‫�سافر اىل بغداد ويقول عجاج احلمد ( عديل البكر )‬ ‫" ان ب�شري الطالب زار الق�صر اجلمهوري وهو ي�شتم‬ ‫النايف وال��داود النهما ح��اوال االنقالب على البكر "‬ ‫وي�ب��دو انها كانت حم��اول��ة م��ن الطالب الن�ق��اذ نف�سه‬ ‫ويبدو ان البكر كاف�أه لعدم �إبالغ عارف مبا دار بينهما‬ ‫حيث �سمح له بالعودة اىل بريوت ثم تعيينه �سفريا يف‬ ‫ليبيا ‪ ...‬لكن �صدام قتله هو وابنه فيما بعد !!‬ ‫والواقع ان التناف�س بني الطرفني واخلالفات بد�أت‬ ‫قبل قيام االنقالب فقد حاول البكر اقامة نظام رئا�سي‬ ‫اي ان يكون رئي�سا للجمهورية ورئي�سا للوزراء لكن‬ ‫ف�شل بذلك ثم ح��اول ال�سيطرة على القوة الع�سكرية‬ ‫لكنه ف�شل حيث ا�صر الداود ان يكون هو القائد العام‬ ‫للقوات امل�سلحة واخريا ا�صبح وزيرا للدفاع وحاول‬ ‫البعثيون تعوي�ض ذلك فاكتفوا مبن�صب رئي�س اركان‬ ‫اجلي�ش وقيادة �سالح اجلو و�شغل املن�صبني كليهما‬ ‫ح��ردان التكريتي وواف��ق ال��داود على ذلك اعتقادا من‬ ‫حردان الذي تربطه معه عالقة حميمة كذلك ال�سيطرة‬ ‫على قوى االمن الداخلية بتعيني �صالح مهدي عما�ش‬ ‫وزي��را للداخلية ‪ .‬ومن اخلالفات املهمة االخ��رى بني‬ ‫البكر وال�ن��اي��ف ان��ه يف ال�ي��وم االول لالنقالب " ‪17‬‬ ‫مت��وز " عمد البكر وعما�ش اىل اع��ادة ‪� 117‬ضابطا‬ ‫بعثيا م�سرحا اىل اجلي�ش دون ي�صدر جمل�س قيادة‬ ‫الثورة ق��رارا بذلك فيما كانت كتلة النايف ‪ -‬الداود‬ ‫تطالب بت�سريحهم من جديد كما مل يح�صل البعثيون‬ ‫وم�ؤيدوهم �سوى على �ستة منا�صب وزارية من ا�صل‬ ‫�ستة وع�شرين وزارة ‪..‬‬ ‫وبدا البعثيون التح�ضري للخطوة الثانية وذلك بابعاد‬ ‫النايف وداود عن مراكز قوتهما فانتقل الداود لوزراة‬ ‫الدفاع تاركا قطعات الق�صر اجلمهوري حتت ا�شراف‬ ‫�سعدون غيدان الذي ك�سبه البعثيون ‪ ،‬وانتقل النايف‬ ‫من دائ��رة اال�ستخبارات اىل بناية املجل�س الوطني‬

‫رئي�س للوزراء حيث اغرقهما البكر بامل�س�ؤوليات منذ‬ ‫اليوم االول ‪ ..‬اما هو ( فكان يرتك اجتماعات جمل�س‬ ‫ال��وزراء بعد افتتاح اجلل�سة ) كما ورد يف مذكرات‬ ‫ال��دك �ت��ور ن��ا��ص��ر احل ��اين وزي ��ر اخل��ارج �ي��ة االنقالب‬ ‫وان�شغل البكر يف تهيئة �ضباطه وان�صاره ليوم ‪30‬‬ ‫متوز ‪...‬‬ ‫يقول جالل الطالباين ( زعيم حزب االحت��اد الوطني‬ ‫الكرد�ستاين ) يف حديثه ملجلة الو�سط ال�صادرة يف‬ ‫لندن يف ‪ 1998 /11 / 16‬نقال عن كتاب �سيف الدين‬ ‫الدوري ‪ ...‬الفريق طاهر يحيى ‪� ...‬ضحية ال�صراعات‬ ‫ال�سيا�سية والع�سكرية يف العراق) انه يف ‪ 21‬متوز‬ ‫‪ 1968‬كنت مع ابراهيم احمد واملرحوم عمر م�صطفى‬ ‫( امللقب عمر دبابة ) وهما من كوادر احلركة الكردية‬ ‫يف العراق يف �شارع الر�شيد الحقتنا �سيارة وعندما‬ ‫التفت ر�أيت �صدام يقود �سيارته وحيدا وقدمته لهما‬

‫و�س�ألته ‪ :‬وين رايح ابو عدي ؟‬ ‫اجاب اىل الطبيب ‪ :‬اخ�شى ان اكون م�صابا بقرحة املعدة‬ ‫‪� .‬س�ألناه ‪ :‬ملاذا ؟ قال منذ اليوم االول الذي تعاونا فيه‬ ‫مع ه�ؤالء اجلوا�سي�س وامل�شبوهني وانا ال انام وافكر‬ ‫ماذا لو جنحوا يف طردنا من احلكم ؟! فماذا �سيقول‬ ‫التاريخ عنا ؟ وكيف �سندخل التاريخ ؟ هل �سيقال اننا‬ ‫هي�أنا اجلو لزمرة عميلة ؟ قلت ‪ :‬اذن انتم غري متفقني ؟‬ ‫وكان جوابه ‪":‬ال والله كل واحد منا يت�آمر على الآخر‬ ‫ولكن الله كرمي " وي�ضيف جالل الطالباين قائال‪ :‬ويف‬ ‫اليوم الثاين كان لنا لقاء مع رئي�س ال��وزراء اجلديد‬ ‫( عبد ال��رزاق النايف تكلم �ضد البعث وا�شار اىل ان‬ ‫اح�م��د ح�سن البكر و��ص��ال��ح م�ه��دي عما�ش وح��ردان‬ ‫التكريتي اق�سموا بالقر�آن ب�أنهم غري منتمني اىل البعث‬ ‫وقد دخلوا ب�صفتهم ال�شخ�صية ) وي�ضيف الطالباين‬ ‫قائال ‪ :‬يف ذلك الوقت كنا واحلركة اال�شرتاكية العربية‬

‫كيف متت ت�صفية النايف‬ ‫والداوود برغم دورهما‬ ‫الكبري يف انقالب ‪ 17‬متوز‬ ‫‪1968‬؟‬ ‫(بزعامة ف�ؤاد الركابي) ا�ستخبارات الفرقة اخلام�سة‬ ‫يف كركوك وقد كلفت مبفاحتته وذهبت اليه وطلبت‬ ‫منه امل�شاركة فقال ‪ :‬اخي جالل انني مرتبط بتنظيم‬ ‫وعلي االت�صال بعارف عبد الرزاق و�ساخربك الحقا ‪.‬‬ ‫ويف ‪ 30‬متوز حدث انقالب البعث الثاين فقد ار�سلوا‬

‫خالصـــة تاريـــخ العـــراق املعاصـــر‬

‫كت‬ ‫ا‬ ‫ح ب‬ ‫لقـــا يف‬ ‫ت‬

‫ال��داود لتفقد القطعات الع�سكرية العراقية املوجودة‬ ‫يف الأردن ‪ ،‬ودع��وا عبد ال��رزاق النايف ملقابلة البكر‬ ‫لكنهم ج��ردوه من �سالحه وعزلوه و�سفروه )‪ .‬ويف‬ ‫الوقت نف�سه حتركت طائرة اخ��رى باجتاه احلدود‬ ‫االردنية وعلى متنها جمموعة من تنظيم �صدام امل�سلح‬ ‫ومن �ضمنهم اخوه برزان حيث هبطت يف مطار (ا‪)3‬‬ ‫العراقي قرب منطقة حت�شد القطعات العراقية‪...‬‬ ‫واب �ل��غ ق��ائ��د ال�ق�ط�ع��ات ال �ل��واء ح�سن النقيب بقرار‬ ‫ت�سفري ابراهيم الداود طالبني اعتقاله بهدوء وو�ضعه‬ ‫يف الطائرة ‪ ...‬ومل يقل ال��داود �شيئا �سوى ترديده‬ ‫لعبارة (�سواها ال�شايب) اي فعلها البكر ويف داخل‬ ‫الطائرة �سلمه معتقلوه بدلة مدنية مر�سلة من حردان‬ ‫التكريتي حيث كان مقا�سه نف�س مقا�س الداود ووجد‬ ‫ال��داود بعد ارتدائه لها مبلغ (‪ )300‬دينار عراقي يف‬ ‫جيب البدلة مر�سلة من حردان !! ‪ ..‬يقول حنا بطاطو‬ ‫يف كتابه‪( :‬العراق – الكتاب الثالث ‪ ..‬ال�شيوعيون‬ ‫البعثيون) لقد وردت حتذيرات كثرية قبل ‪ 30‬متوز‬ ‫من م�صادر يف ال��داخ��ل واخل��ارج تلفت نظر النايف‬ ‫وال��داود واملجموعة غري البعثية يف ال�سلطة اىل ان‬ ‫ت�صفية �شاملة على و�شك احل�صول ‪� ..‬ست�ستهدفهم‬ ‫جميعا ‪ ،‬وان البعثيني يعملون على االطاحة بهم ‪...‬‬ ‫اال ان احدا منهم مل يتحرك ‪ ...‬وا�ست�سلموا لتطمينات‬ ‫ال احد يدري م�صدرها تدعوهم للوثوق بهذا التحالف‬ ‫غري املتجان�س وال�سري فيه اىل النهاية ‪ ...‬يقول نا�صر‬ ‫احل��اين يف م��ذك��رات��ه ( كانت ب�غ��داد م�سرحا لن�شاط‬ ‫�صحفي كبري يف االيام االوىل ‪...‬‬ ‫ويبدو ان انتخاب البكر رئي�سا للجمهورية وعودة‬ ‫�صالح مهدي عما�ش وبع�ض امل�س�ؤولني الذين عرفوا‬ ‫مبكانتهم يف حزب البعث قد ادت به�ؤالء ال�صحفيني ان‬ ‫يعتقدوا بان حزب البعث عاد ثانية اىل احلكم ثم ي�ضيف‬ ‫احل��اين قائال ‪ " :‬حاولت ان اقابل بع�ض ال�صحفيني‬ ‫العرب فرادى ال�ستمع منهم اىل ارائهم ‪...‬كنت اعجب‬ ‫حقا من اراء بع�ضهم والتي ت�شري اىل ان حدثا ما �سيقع‬ ‫قريبا ‪ ...‬ومازلت اذكر ان �صحفيا عربيا اخربين بان‬ ‫واجبي كقومي يحتم علي عدم اال�ستمرار باحلكم الن‬ ‫البعثيني يرتب�صون بجماعة " حركة الثوريني العرب"‬ ‫ويعني النايف والداود وجماعتهما و�إنهم �سيطيحون‬ ‫بهما بعد ايام‪.‬‬

‫الحلقة السابعة‬ ‫والعشرون‬

‫ال جمل�س قيادة الثورة وال القيادة القطرية كانا يعرفان بخطة �صدام لغزو الكويت‬ ‫هالــــة فتاح ‪ -‬فرانك‬ ‫ترجمة مصطفى نعمان أحمد‬ ‫�صحفي ع��راق��ي ورئ�ي����س ��س��اب��ق لتحرير �صحيفة‬ ‫(اجلمهورية) العراقية اليومية ف� َّر �إىل املنفى يف‬ ‫‪� 1992‬إال وهو �سعد البزاز‪ ،‬ال��ذي �أل��ف كتاب ًا ناقد ًا‬ ‫بعمق ل�ط��ري�ق��ة ادارة � �ص��دام ح�سني ل�ل�ح��رب على‬ ‫الكويت‪ .‬والكتاب يحمل عنوان "اجلرناالت �آخر‬ ‫َمنْ يعلم"‪ ،‬ي�صف فيه كيف ان جي�ش ًا عراقي ًا قد ُز َج‬ ‫بحرب بال قيادة حيث مل حُت��اط قيادته الع�سكرية‬ ‫ٍ‬ ‫علم ًا بغزو االم��ارة �إال قبل ثالثة اي��ام من ح�صوله‪.‬‬ ‫ف�صل �ساحر وموجع‪ ،‬ي�سرد امل�ؤلف بالتف�صيل‬ ‫ويف‬ ‫ٍ‬ ‫اخلطط الع�سكرية املختلفة التي و�ضعتها ال�شلة‬ ‫املحيطة ب�صدام ح�سني لالبقاء على �سرية الغزو‬ ‫حتى النهاية امل�ؤملة‪ .‬كان التفكري يف احتالل الكويت‬ ‫�سبب ًا يف ا�ستعادة على ح�سن املجيد بع�ض احلظوة‬ ‫التي افتقدها يومئذٍ بعد ان غ�ضب عليه الرئي�س‬ ‫�أث��ر افت�ضاح ق�ضايا مالية كان ابن �شقيقته وعديله‬ ‫املتزوج من ابنة الرئي�س ال�سابق �أحمد ح�سن البكر‬ ‫و ُيدعى (ثائر عبد القادر �سليمان) متورط ًا فيها‪ ،‬مما‬ ‫حدا بالرئي�س �إىل طرد (ثائر) من عمله يف طواقم‬ ‫احلماية الرئا�سية و�إيداعه ال�سجن وعر�ض �شريط‬ ‫كن�صاب (ي�ستغل عالقته) مع كبار‬ ‫تلفزيوين ّ‬ ‫ي�صوره ّ‬ ‫ُ‬ ‫امل�س�ؤولني‪ ،‬يومها �أتهم علي ح�سن املجيد ب�أنه كان‬ ‫ي�ستخدم (عديله) كغطاء لعملياته املالية دون �إذن‬ ‫م�سبق من الرئي�س‪ ،‬وبحلول �شهر حزيران ‪1990‬‬ ‫ب��ات م��ر��ش�ح� ًا ل�ل�خ��روج م��ن وزارة احل�ك��م املحلي‪،‬‬ ‫لكن �صدام تذكره كواحدٍ من ا�شخا�ص قلة مُيكن ان‬ ‫ي�أمتنهم على قرار دخول الكويت‪.‬‬ ‫ا�ستدعى �صدام على ح�سن املجيد يف ال�ساد�س ع�شر‬ ‫من متوز ‪ 1990‬لين�ضم �إىل ذلك اللقاء املحدود الذي‬ ‫جرى فيه الول مرة يف تاريخ العراق ر�سم خطتني‬ ‫ع�سكريتني‪� ،‬إح��داه�م��ا ُ�سميت (اخل�ط��ة �آ) والثانية‬ ‫(اخلطة ب) لتحديد حجم العمل الع�سكري الهادف‬ ‫�إىل احتالل الكويت �أو جزء منها‪ .‬وتقت�ضي اخلطة‬ ‫(�آ) ال�سيطرة على ج��زي��رت��ي (ورب ��ة) و (بوبيان)‬ ‫وال�شريط احل��دودي بعمق ‪ 50-30‬كيلومرت ًا كحدٍ‬ ‫�أق�صى‪� ،‬أم��ا اخلطة (ب) فتق�ضي باالندفاع الحتالل‬ ‫كامل االرا�ضي واجلزر الكويتية ‪ .‬وظلت (اخلطة �آ)‬ ‫هي املرجحة حتى يوم ‪ 1990/7/29‬عندما وردت‬ ‫تقارير جهازي املخابرات واال�ستخبارات الع�سكرية‬ ‫من داخل الكويت واتفقت على (عدم وجود ا�ستعداد‬ ‫للمواجهة الع�سكرية) وعلى (�أن الواليات املتحدة‬

‫ال متلك قوات كافية قرب الكويت ت�ستطيع اجها�ض‬ ‫عملية وا�سعة الحتاللها كاملة‪ ).‬ولذلك حتول القرار‬ ‫الختيار اخلطة (ب) يوم ‪.1990/7/29‬‬ ‫يف تلك ال�ساعات (القالئل) مل تعقد القيادة العراقية‬ ‫(امل�ك��ون��ة م��ن جميع �أع���ض��اء جمل�س ق�ي��ادة الثورة‬ ‫والقيادة القطرية حلزب البعث) غري اجتماع واحد‬ ‫ا�ستمعت خالله �إىل مالحظات الرئي�س حول اللقاء‬ ‫الذي �س ُيعقد يف جدة بني نائب رئي�س جمل�س قيادة‬ ‫ال�ث��ورة ال�سيد ع��زة �إبراهيم وويل العهد الكويتي‬ ‫ال�شيخ �سعد العبدالله ال�صباح‪ ،‬وحتا�شي الرئي�س‬ ‫يف االجتماع القول �صراحة بان هناك عملية ع�سكرية‬ ‫حمتمة لكنه قال‪�( :‬سرنى ما يتمخ�ض عنه لقاء جدة ثم‬ ‫نت�صرف يف �ضوء ذلك) وعندما خرج املجتمعون مل‬ ‫يكن لديهم اح�سا�س قاطع ب�أن قرار ًا باحتالل الكويت‬ ‫قد �أُتخذ بغ�ض النظر عن نتائج لقاء جدة‪.‬‬ ‫امل�صدر‪� :‬سعد البزاز‪ ،‬اجلرناالت �آخر َمنْ يعلم‪ ،‬لندن‪:‬‬ ‫دار احلكمة‪� ،1996 ،‬ص‪46‬ـ‪.)50‬‬ ‫ت�أثري احلرب والعقوبات على االقت�صاد‬ ‫واملجتمع‪ ،‬قرار ًا االمم املتحدة رقم ًا‬ ‫(‪ )661‬و (‪)687‬‬ ‫ان احلظر الذي فر�ضته االمم املتحدة بعد اربعة ايام‬ ‫من الغزو العراقي للكويت كانت النية منه حتجيم‬ ‫حكومة �صدام ح�سني ومنعها من تهديد جريانها مرة‬ ‫اخرى‪ .‬وقد حظر القرار (‪ )661‬على جميع اع�ضاء‬ ‫االمم املتحدة �شراء النفط من العراق و�إب��رام �أية‬ ‫�صفقات جتارية‪� ،‬أو مالية‪� ،‬أو ع�سكرية معه‪" .‬وجرى‬ ‫ا�ستثناء التجهيزات املقت�صرة اق�ت���ص��ار ًا �صارم ًا‬ ‫على االغرا�ض الطبية و يف ظروف ان�سانية‪ ،‬املواد‬ ‫الغذائية"‪ .‬وبعد انتهاء احلرب‪ ،‬و�ضع القرار االممي‬ ‫(‪ ،)687‬ال��ذي ج��رى �إق��راره يف الثالث من ني�سان‪،‬‬ ‫‪ ،1991‬ال�شروط اخلا�صة بوقف �إط�لاق النار‪ .‬وقد‬ ‫ان�شىء ال�ق��رار �صندوق التعوي�ضات التابع لالمم‬ ‫املتحدة بغية تعوي�ض الدول‪ ،‬وال�شركات‪ ،‬واالفراد‬ ‫الذين ت�ضرروا من الغزو العراقي للكويت‪ ،‬وتت�أتى‬ ‫ع��وائ��د ال�صندوق م��ن ا�ستقطاع ن�سبة (‪ )%30‬من‬ ‫عوائد ت�صدير النفط العراقي‪( .‬بحلول ‪ ،2001‬كان‬ ‫ال�صندوق قد دفع مليارات لرت�ضية املزاعم الكويتية‪.‬‬ ‫وحتى وقت ت�أليف هذا الكتاب‪ ،‬ما فتئت هذه االموال‬ ‫تتدفق على خزائن اخلليج‪ ،‬و�إن كانت بن�سبة مئوية‬ ‫خم�ف���ض��ة‪ ،‬ح�ت��ى ب�ع��د ان رف �ع��ت ��س�ل�ط��ات االحتالل‬ ‫االمريكي العقوبات على العراق حال اجتياحها بغداد‬ ‫يف ني�سان ‪ .2003‬ويف كانون الثاين ‪ ،2008‬التم�س‬ ‫نائب الرئي�س العراقي طارق الها�شمي من الكويت‬ ‫التو�صل �إىل "حلول توفيقية" ب�ش�أن الديون املرتتبة‬ ‫عن تعوي�ضات احل��رب الواجب دفعها) وف�ض ًال عن‬

‫ذلك‪ ،‬توجب على العراق دفع (‪ )%10-%5‬من العوائد‬ ‫التي يح�صل عليها من بيع النفط من خالل عمليات‬ ‫االمم املتحدة يف ال �ع��راق‪ ،‬ودف��ع (‪ )%13‬للمنطقة‬ ‫الكردية املتمتعة باحلكم الذاتي يف �شمايل العراق‪.‬‬ ‫وق��د �شارك بيرت بيليت‪ ،‬وه��و بروفي�سور يف ق�سم‬ ‫التغذية يف جامعة ما�سو�شي�ست�س يف امهري�ست‬ ‫يف ث�لاث بعثات ملنظمة ال �غ��ذاء وال��زراع��ة التابعة‬ ‫ل�لامم امل�ت�ح��دة �إىل ال �ع��راق يف ت�سعينيات القرن‬ ‫الع�شرين‪ ،‬حيث ق�دّر ح�سابي ًا ان ال�شمال قد ح�صل‬ ‫على م�ساعدات تفوق (‪ )%50‬ما ح�صل عليه جنوب‬ ‫العراق وو�سطه‪ ،‬االمر الذي كان يعني‪" ،‬من الناحية‬ ‫العملية‪ ،‬ان ح��وايل ن�صف ال�ع��وائ��د اال�صلية فقط‬ ‫املت�أتية من مبيعات النفط [كانت] متاحة الغرا�ض‬ ‫ا�سترياد ال�غ��ذاء والتجهيزات االن�سانية للثمانية‬ ‫ع�شر مليون عراقي تقريب ًا ال�ساكنني يف املنطقة التي‬ ‫تخ�ضع الدارة احلكومة العراقية" (بيليت يف ارنوف‬ ‫‪.)191 ،2002‬وبقيت العقوبات االقت�صادية نافذة‬ ‫املفعول ملدة ثالثة ع�شر عام ًا وكان املق�صود منها جعل‬ ‫العراق ُيذعن جلزء �آخر من القرار (‪ ،)687‬الذي دعا‬ ‫�إىل "القبول غري امل�شروط‪ ،‬مبوجب �إ�شراف دويل‪،‬‬ ‫بتدمري‪� ،‬أو �إزال ��ة‪� ،‬أو ن��زع ا�سلحة ال��دم��ار ال�شامل‬ ‫العراقية‪ ،‬وال�صواريخ البال�ستية التي يفوق مداها‬ ‫(‪ )150‬كيلومرت ًا‪ ،‬ومن�ش�آت االنتاج واملعدات ذات‬ ‫العالقة [ف�ض ًال عن] �إقامة نظام للرقابة والتحقق من‬ ‫اذعان العراق للحظر على هذه اال�سلحة وال�صواريخ"‬ ‫ونتيجة لل�شروط التي ن�ص عليها القرار (‪ )687‬بد�أت‬ ‫وكالة الرقابة والتحقق على اال�سلحة التابعة لالمم‬ ‫املتحدة‪ ،‬واللجنة اخلا�صة بالعراق التابعة لالمم‬ ‫املتحدة (االون�سكوم)‪ ،‬اول تفتي�ش لها عن اال�سلحة‬ ‫الكيمياوية يف التا�سع من حزيران ‪ .1991‬وبقيت يف‬ ‫العراق حتى ‪ 1998‬حني زعم الرئي�س االمريكي بيل‬ ‫كلنتون‪ ،‬اعتماد ًا على تقارير االون�سكوم ال�صادرة‬ ‫م��ن امل �ي��دان‪ ،‬ان ن�ظ��ام � �ص��دام مل يتخل�ص ب�ع��د من‬ ‫ا�سلحة الدمار ال�شامل ومازال يراوغ حيال املواقع‬ ‫التي ُيخفي فيها هذه اال�سلحة؛ وجاء هذا احلدث بعد‬ ‫ا�شهر من التوتر بني فريق الرقابة على اال�سلحة يف‬ ‫بغداد وم�س�ؤويل احلكومة العراقية‪ .‬واعقب ذلك �شن‬ ‫الواليات املتحدة االمريكية واململكة املتحدة حلملة‬ ‫ق�صف ا�ستغرقت اربعة ايام للمواقع العراقية‪� ،‬أُطلق‬ ‫عليها "ثعلب ال�صحراء"‪ .‬وبعد �إ� �ص��دار الواليات‬ ‫لتحذير لها ب�ضرورة االخالء قبل ا�سبوعني‬ ‫املتحدة‬ ‫ٍ‬ ‫من احل��ادث‪ ،‬ان�سحبت االون�سكوم فج�أة يف كانون‬ ‫الثاين من ذلك العام‪ ،‬ولكن لي�س قبل ان ت�ضع اجهزة‬ ‫تنبيهية للتج�س�س والك�شف عن اخلروقات يف االمن‪.‬‬ ‫واالمر الذي كان مو�ضع ل�شك لفرتة طويلة ان اع�ضاء‬

‫فريق االون�سكوم كانوا يعملون حل�ساب منظمات‬ ‫ا�ستخبارية اجنبية‪ ،‬مب��ا فيها ال��والي��ات املتحدة‬ ‫وا�سرائيل‪ .‬وطبق ًا لطارق وجاكلني ا�سماعيل‪:‬‬ ‫ان هذه االتهامات رددها النظام العراقي طوال فرتة‬ ‫االزمة وقد انكرها رئي�س االون�سكوم ريت�شارد بيتلر‬ ‫انكار ًا تام ًا‪ ،‬وقد ت�أكدت هذه االتهامات حني اعرتفت‬ ‫حكومة ال��والي��ات امل�ت�ح��دة‪ ،‬يف ال�سابع م��ن كانون‬ ‫الثاين ‪ ،1999‬بو�ضعها لعمالء ا�ستخباريني بو�صفهم‬ ‫مفت�شني عن ال�سالح للتج�س�س على العراق‪ .‬وقد ت�أكد‬ ‫هذا االعرتاف حني ك�شفت وكالة املخابرات املركزية‬ ‫االمريكية يف الثالث والع�شرين من �شباط ‪1999‬‬ ‫بانها ت�ضع يف العراق عمالء لها ب�صفة مفت�شني عن‬ ‫ال�سالح ل�سنوات ع��دة‪ .‬وق��د ت�سبب ه��ذا االع�تراف‬ ‫بحل االون�سكوم‪ ،‬وقد حلت حملها االمنوفك [جلنة‬ ‫الرقابة‪ ،‬والتحقق‪ ،‬والتفتي�ش التابعة لالمم املتحدة]‬ ‫االمر الذي قو�ض‪ ...‬م�صداقية االمم املتحدة بو�صفها‬ ‫و�سيط ًا نزيه ًا (ا�سماعيل وا�سماعيل ‪.)25 ،2004‬‬ ‫االزمة االن�سانية‬ ‫وبينما توا�صلت ان�شطة الرقابة‪ ،‬ظاهري ًا لتفكيك‬ ‫وت��دم�ير ا�سلحة ال��دم��ار ال�شامل ال�ع��راق�ي��ة‪ ،‬ومع‬ ‫ا�شتداد الرقابة اجلوية االمريكية‪ ،‬م�ستهدفة ق�صف‬ ‫االهداف �ساعة ت�شاء‪ ،‬تناهى �إىل �سمع العامل ببطء‬ ‫العواقب الكارثية لفر�ض العقوبات على العراق‪.‬‬ ‫وثمة �سل�سلة من التقارير املُف�صلة ال�صادرة عن‬ ‫االمم امل �ت �ح��دة ـ ال �ت��ي اج��رت �ه��ا ع�ل��ى ن �ح� ٍ�و رئي�س‬ ‫منظمات الغذاء والزراعة كمنظمة الغذاء والزراعة‬ ‫(‪ )FAO‬وب��رن��ام��ج ال� �غ ��ذاء ال �ع��امل��ي (‪)WFP‬‬ ‫وامل�ن�ظ�م��ات االن�سانية ك�صندوق �إغ��اث��ة االطفال‬

‫اعرتفت �أمريكا ب�أنها‬ ‫ت�ضع يف العراق عمالء لها‬ ‫ب�صفة مفت�شني عن ال�سالح‬ ‫�سنوات عديدة‪..‬‬ ‫التابع ل�لامم املتحدة (‪ ، )UNICEF‬وبرنامج‬ ‫االعمار التابع لالمم املتحدة (‪ ،)UNDP‬ومنظمة‬ ‫ال�صحة العاملية (‪)WHO‬ـ ت�ستق�صي حالة التغذية‬ ‫وال�صحة يف عراق ما بعد احلرب‪ .‬وكانت النتائج‬ ‫باعثة على الغم‪ .‬وطبق ًا لبيرت ال‪ .‬بيليت‪:‬‬ ‫ان قرار جمل�س االمن بابقاء العقوبات رغم الدمار‬ ‫الذي حلق ببنية العراق املدنية التحتية خالل حرب‬ ‫اخلليج وع��دم ق��درة العراق وجمل�س االم��ن‪ ،‬حتى‬ ‫‪ ،1996‬على االتفاق على اال�ستثناءات االن�سانية‪،‬‬ ‫اف�ضت �إىل زيادة حادة يف اجلوع‪ ،‬واملر�ض‪ ،‬واملوت‬ ‫�شملت �شرائح املجتمع العراقي كافة‪ ،‬وال�سيما بني‬ ‫الن�ساء‪ ،‬واالط �ف��ال‪ ،‬وامل�سنني‪ .‬ان �شعب العراق‪،‬‬ ‫ال ��ذي ك��ان يحظى يف ال���س��اب��ق ببع�ض اخلدمات‬ ‫م�ق��ارن��ة ب��اخل��دم��ات امل�ق��دم��ة يف ال �غ��رب‪ ،‬ع��ان��ى من‬ ‫م�صاعب مرعبة ب�سبب العقوبات‪ .‬ويف واقع االمر‪،‬‬ ‫انتقل ال�شعب وب�سرعة مذهلة من حافة املكانة التي‬ ‫متيز دول العام االول �إىل مكانة دول العامل الثالث‬ ‫الفقرية (بيليت يف ارنوف‪185 :2000 ،‬ـ‪.)186‬‬


‫| أخبار محلية |‬

‫الثالثاء املوافق ‪ 28‬من ت�شرين الثاين ‪ 2017‬العدد ‪ 3912‬ـ ال�سنة الرابعة ع�شرة‬ ‫‪Tuesday ,28. November. 2017 No. 3912 Year 14‬‬

‫الشحنة مخبأة يف حقائب مدرسية‬

‫بضغط شعبي‪..‬‬

‫ذي قار تعلن �إيقاف �شركة اخل�صخ�صة للطاقة الكهربائية‬

‫النا�صرية‪ /‬متابعة امل�شرق‪:‬‬ ‫اعلن حمافظ ذي ق��ار يحيى النا�صري ام�س‬ ‫االثنني عن ايقاف �شركة "هماليا" املتعاقدة‬ ‫مع وزارة الكهرباء خل�صخ�صة قطاع التوزيع‬ ‫باملحافظة ا�ستجابة ملطالب املتظاهرين‪ ،‬كا�شفا‬ ‫ان ال��وزارة تعاقدت مع ال�شركة دون الرجوع‬ ‫ل�ل�ح�ك��وم��ة امل�ح�ل�ي��ة ال �ت��ي ��س�ت�ل�ج��آ للمحكمة‬ ‫االحت ��ادي ��ة الج��ب��ار ال� � ��وزارة ال�ت�راج ��ع عن‬ ‫تعاقدها‪.‬وقال يحيى النا�صري خالل مومتر‬ ‫�صفحي عقده يف ديوان املحافظة انه "ا�ستجابة‬ ‫ملطالب ابناء حمافظة ذي قار من املتظاهرين‬ ‫�ضد �شركات اخل�صخ�صة وتنفيذا لقرار جمل�س‬ ‫حمافظة ذي ق��ار نعلن ال �ي��وم اي �ق��اف �شركة‬

‫هماليا عن العمل وعلى دوائر املحافظة حتمل‬ ‫م�سووليتها ب�شكل كامل"‪.‬وطالب املحافظ‬ ‫"ابناء حمافظة ذي ق��ار بالتعاون والعمل‬ ‫امل���ش�ترك م��ع دوائ� ��ر ال �ت��وزي��ع ودع ��م جباية‬ ‫الكهرباء لتاكيد ان ابناء املحافظة متعاونني‬ ‫يف عملية اجلباية وبا�ستطاعة الدوائر املحلية‬ ‫القيام مبهام اجلباية بال�شكل ال�صحيح"ودعا‬ ‫النا�صري "جمل�س النواب ووزارة الكهرباء‬ ‫وجلنة الطاقة مبراجعة اال�سعار وااللتفات‬ ‫ملقرتحات حمافظة ذي قار �سابقا ب�ش�آن تخفي�ض‬ ‫ا�سعار الوحدات ل�صنفي ال�سكني والتجاري‬ ‫لتتالئم مع امكانيات مواطني املحافظة الذين‬ ‫ي�ت���ص��درون م�ستويات ال�ف�ق��ر يف العراق"‪.‬‬

‫رومانيا ترفع تبادلها التجاري‬ ‫مع العراق �إىل ‪ 200‬مليون دوالر‬

‫الداخلية توجّ ه بغلق جميع مراكز امل�ساج (غري املجازة)‬

‫بغداد‪ /‬متابعة امل�شرق‪:‬‬ ‫افاد م�صدر امني‪ ،‬ام�س االثنني‪ ،‬ب�أن وزير الداخلية وجه‬ ‫بغلق جميع مراكز امل�ساج غري املجازة‪ .‬وقال امل�صدر‪ :‬ان‬ ‫"وزير الداخلية قا�سم االعرجي وجه بغلق مراكز امل�ساج غري‬ ‫املجازة"‪ ،‬مبينا انه "�سيتم اتخاذ اجراءات قانونية رادعة‬

‫بحق املخالفني"‪ .‬و�أ�ضاف امل�صدر الذي طلب عدم الك�شف‬ ‫عن ا�سمه‪� ،‬أن "الغلق �سي�شمل ع��دد ًا من مناطق العا�صمة‬ ‫بغداد وباقي املحافظات"‪ ،‬من دون ذكر املزيد من التفا�صيل‪.‬‬ ‫يذكر ان وزارة الداخلية ا�صدرت يف ‪ 13‬ت�شرين الثاين‬ ‫احلايل‪ ،‬توجيها بغلق �صاالت القمار يف العا�صمة بغداد‪.‬‬

‫اجتماع بح�ضور العامري لتوزيع منا�صب (الطوز) بني الرتكمان والعرب والكرد‬

‫أكد أنها صعبة وتحتاج إىل وقت طويل‬

‫جمل�س الأنبار يعلن ا�ستمرار‬ ‫عمليات تطهري ال�صحراء‬

‫الرمادي‪ /‬متابعة امل�شرق‪:‬‬ ‫�أك� � َد جمل�س حم��اف�ظ��ة االنبار‪،‬‬ ‫�أم�س االثنني‪ ،‬ا�ستمرار عمليات‬ ‫تطهري ��ص�ح��راء امل�ح��اف�ظ��ة من‬ ‫قبل القوات االمنية امل�شرتكة‪،‬‬ ‫ف �ي �م��ا �أ�� �ش ��ار اىل ان عمليات‬ ‫ال�ت�ط�ه�ير �صعبة وحت �ت��اج اىل‬ ‫وق� ��ت ب �� �س �ب��ب وج � ��ود خمابئ‬ ‫لتنظيم داع ����ش حت��ت االر� ��ض‪.‬‬ ‫وق ��ال ع�ضو امل�ج�ل����س ط��ه عبد‬ ‫ال �غ �ن��ي‪ :‬ان "عمليات تطهري‬ ‫� �ص �ح��راء حم��اف �ظ��ة االن� �ب ��ار ما‬ ‫ت��زال م�ستمرة من قبل القوات‬ ‫االم�ن�ي��ة امل�شرتكة"‪ ،‬الف �ت � ًا اىل‬ ‫ان "العمليات جتري مب�شاركة‬ ‫ال �ت �ح��ال��ف ال� ��دويل وم ��ن خالل‬

‫ت��وف�ير ال��دع��م اجل ��وي للقوات‬ ‫ع�ل��ى االر�ض"‪ .‬واو���ض��ح عبد‬ ‫ال�غ�ن��ي ان "عمليات التطهري‬ ‫�صعبة وحتتاج اىل وقت ب�سبب‬ ‫وج ��ود خم��اب��ئ لتنظيم داع�ش‬ ‫االرهابي حتت االر�ض"‪ ،‬مبين ًا‬ ‫ان "تلك امل �خ��اب��ئ ال مي�ك��ن ان‬ ‫ت��ر� �ص��د م��ن خ�ل�ال اال�ستطالع‬ ‫اجلوي وهي حتتاج اىل وجود‬ ‫على االر�ض لت�شخ�صيها والعمل‬ ‫على تطهريها"‪ .‬وكانت عمليات‬ ‫تطهري �أعايل الفرات واجلزيرة‪،‬‬ ‫قد �أعلنت‪ ،‬اخلمي�س (‪ 23‬نوفمرب‬ ‫‪ ،)2017‬انطالق عمليات حترير‬ ‫مناطق اجلزيرة بني حمافظات‬ ‫�صالح الدين ونينوى واالنبار‪.‬‬

‫�ضبط ‪ 16‬حاوية �شحن‬ ‫حتمل ‪ 16‬مليون حبة خمدرة‬

‫الب�صرة‪ /‬متابعة امل�شرق ‪:‬‬ ‫�أعلنت قيادة عمليات الب�صرة‪ ،‬ام�س االثنني‪� ،‬ضبط حاوية �شحن حتمل ‪16‬‬ ‫مليون حبة خمدرة وكميات من مادة الكري�ستال‪ .‬وتابعت‪ ،‬ان ”ال�شحنة‬ ‫�ضبطت يف ميناء �أم ق�صر اجلنوبي داخل حاوية �شحن حتتوي على �شحنة‬ ‫مهربة من العقاقري املخدرة قبل اخراجها من امليناء” فيما ا�شارت م�صادر‬ ‫مطلعة اىل‪ ،‬ان ”الكمية امل�ضبوطة هي الأكرب بتاريخ العراق وان ال�شحنة‬ ‫كانت خمب�أة يف حقائب مدر�سية”‪ .‬وكانت م�صادر امنية اعلنت يف وقت‬ ‫�سابق �إحباط �أكرب عملية تهريب خم��درات قرب احل��دود الكويتية‪ ،‬مبينة‬ ‫‪� ،‬أنها ” �ضبطت نحو ‪ 600‬كي�س من مادة الكبتاكون” ‪ ،‬فيما اعلنت هيئة‬ ‫املنافذ احلدودية‪� ،‬ضبط كمية من املخدرات بحوزة م�سافر يحمل اجلن�سية‬ ‫االيرانية مبنفذ ال�شالجمة احلدودي ‪ ،‬ا�ضافة اىل �ضبط كمية من املخدرات‬ ‫“نوع ترياك ” بحوزة م�سافر ايراين �آخر يف منفذ زرباطية احلدودي”‪.‬‬

‫معصوم يدعو إىل إبعاد كركوك عن الخالفات‬

‫امل�شرق ‪ -‬ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫التقى وزير اخلارجية �إبراهيم اجلعفري الذي يزور العا�صمة الرومانية‬ ‫بوخار�ست‪ ،‬منذ �أيام‪ ،‬وزير الأعمال والتجارة الروماين‪� ،‬إيالن الوفر‪.‬‬ ‫وك�شفت وزارة اخلارجية يف بيان لها ام�س عن تطلع رومانيا لرفع‬ ‫التبادل التجاري بني البلدين �إىل ‪ 200‬مليون دوالر‪ ،‬مع توفري بيئة‬ ‫ا�ستثمارية يف جماالت عدة �أبرزها النفط‪.‬ونقلت الوزارة يف بيانها‪ ،‬عن‬ ‫وزير الأعمال والتجارة الروماين للجعفري‪ ،‬قوله‪" :‬نرغب يف توقيع‬ ‫مذكـرات تفاهم وتعزيز التعاون بني وزارتي الطاقة الرومانية والنفط‬ ‫العراقـ َّية"‪ .‬وك�شف الوزير الروماين‪ ،‬الوفر‪ ،‬تطلـع بوخار�ست لرفع حجم‬ ‫التبادل التجاري مع العراق �إىل ‪ 200‬مليون دوالر نهاية العام اجلاري‪.‬‬

‫‪3‬‬

‫بغداد‪ /‬متابعة امل�شرق ‪:‬‬ ‫عقد اجتماع مو�سع بح�ضور االمني العام‬ ‫ملنظمة ب��در ه ��ادي ال �ع��ام��ري‪ ،‬وحمافظ‬ ‫� �ص�لاح ال��دي��ن‪ ،‬اح �م��د اجل��ب��وري‪� ،‬أم�س‬ ‫االثنني‪ ،‬يف حمافظة كركوك‪ ،‬وزع خالله‬ ‫م�ن��ا��ص��ب ق �� �ض��اء ال �ط��وز ب�ي�ن الرتكمان‬ ‫وال �ع��رب وال �ك��رد‪.‬وذك��ر ب�ي��ان ملكتب �آمر‬ ‫اللواء ‪ 52‬يف احل�شد ال�شعبي‪ ،‬مهدي تقي‬ ‫ا�سماعيل الآمريل‪ ،‬ان "اجتماعا جرى يف‬ ‫حمافظة كركوك وبح�ضور هادي العامري‬ ‫وحم��اف��ظ � �ص�لاح ال ��دي ��ن‪ ،‬وم �ه��دي تقي‬

‫االم��ريل حلل اخل�لاف��ات وت�ق��ارب الر�ؤى‬ ‫بني مكونات ال�شعب العراقي"‪.‬وا�ضاف‬ ‫انه "مت االتفاق على املنا�صب بني الرتكمان‬ ‫وال�ع��رب والكرد"‪ ،‬مو�ضحا ان "من�صب‬ ‫قائممقام ال �ط��وز م��ن ح�صة الرتكمان‪،‬‬ ‫ح�ي��ث مت تر�شيح ح�سن زي��ن العابدين‬ ‫قائممقاما لق�ضاء ط��وز‪ ،‬وجعل من�صب‬ ‫رئا�سة جمل�س الق�ضاء من ح�صة القومية‬ ‫العربية ومنح الكرد من�صبا �سياديا" اىل‬ ‫ذلك دعا الرئي�س العراقي ف�ؤاد مع�صوم‪،‬‬ ‫�إىل �إب�ع��اد حمافظة ك��رك��وك (�شمال) عن‬

‫التحالف الدويل ي�ؤكد‪� :‬سنبقى يف‬ ‫العراق حلني ا�ستقرار الو�ضع فيه‬

‫اخلالفات ال�سيا�سية‪.‬كالم مع�صوم جاء‬ ‫يف م�ؤمتر �صحفي عقده يف مقر احلكومة‬ ‫املحلية مبدينة كركوك التي و�صلها �صباح‬ ‫اليوم ق��اد ًم��ا من �إقليم ال�شمال‪.‬ويف ‪16‬‬ ‫ت�شرين الأول‪�/‬أك�ت��وب��ر املا�ضي �سيطرت‬ ‫القوات العراقية على كركوك التي كانت‬ ‫ب �ي��د �إق �ل �ي��م ال �� �ش �م��ال م �ن��ذ ‪.2014‬وق� � ��ال‬ ‫الرئي�س العراقي �إن زيارتي �إىل املحافظة‬ ‫ت�أتي من �أج��ل �إبعادها عن م�شاكل رمبا‬ ‫تتفاقم �إذا �أهملت ‪ ،‬م�ضي ًفا �أن كركوك‬ ‫عزيزة علينا وال نريد �أن تتعر�ض لهزات‪.‬‬

‫دعت الحكومة إىل ضمان عودة طوعية لهم‬

‫�أمريكا قلقة من �إرغام نازحني‬ ‫عراقيني على مغادرة خميماتهم‬ ‫امل�شرق ‪ /‬ق�سم االخبار ‪:‬‬ ‫عربت ال�سفارة االمريكية يف بغداد ام�س االثنني عن قلقها �إزاء وجود حاالت‬ ‫ارغام نازحني على ترك خميماتهم‪ ،‬داعية احلكومة االحتادية وال�سلطات‬ ‫املحلية �ضمان عودة �آمنة طوعية لهم‪.‬وقالت ال�سفارة يف بيان لها ورد ل�شفق‬ ‫نيوز‪ ،‬انها "ت�ؤكد جمدد ًا دعم حكومة الواليات املتحدة لعودة �آمنة وكرمية‬ ‫وطوعية للذين نزحوا ب�سبب العمليات الع�سكرية الرامية لهزمية داع�ش"‪.‬‬ ‫بقلق �شديد التقارير التي تفيد بوجود حاالت‬ ‫و�أ�ضافت ال�سفارة انها "تتابع ٍ‬ ‫�إرغام للنازحني على مغادرة خميمات ومراكز النزوح يف حمافظة الأنبار‬ ‫ويف مناطق �أخ��رى مبا فيها �أج��زاء من �صالح الدين"‪.‬وتابعت ال�سفارة‬ ‫انه يف الوقت الذي ن�ؤيد فيه وبقوة مبادرات حكومة العراق الرامية �إىل‬ ‫م�ساعدة النازحني يف العودة �إىل ديارهم‪� ،‬إال �إننا نرى �أن ال�سبيل احلقيقي‬ ‫لإجن��اح هذه املبادرات هو يف �أن حتظى باملوافقة الكاملة والواعية من‬ ‫الأفراد والأ�سر املعنية"‪.‬و�أنهت ال�سفارة بيانها بالقول �إن "�إرغام الأفراد‬ ‫على العودة قبل �أن ي�صبحوا م�ستعدين وي�شعرون بالأمان للقيام بذلك‬ ‫يهدد �صاحلهم و�سالمتهم‪ ،‬وقد ي��ؤدي �إىل تهجريهم مرة �أخرى"‪ ،‬داعية‬ ‫"ال�سلطات االحتادية واملحلية �أن ت�ضمن عودة �آمنة وطوعية للنازحني"‪.‬‬

‫بغداد ‪ /‬متابعة امل�شرق ‪:‬‬ ‫�أكد قائد التحالف الدويل امل�شكل ملحاربة "داع�ش" بول فانك‪ ،‬ام�س االثنني‪� ،‬أن قوات بالده‬ ‫�ستبقى يف العراق حلني ا�ستقرار الو�ضع فيه‪ ،‬فيما لفت اىل �أن التحالف �سيعيد ت�أهيل املخافر‬ ‫احلدودية العراقية ويوفر �أخرى متنقلة‪ .‬وقال فانك ‪� :‬ضمن م�ؤمتر �صحفي عقد يف ال�سفارة‬ ‫الأمريكية ببغداد‪�" ،‬سنبقى يف العراق حلني ا�ستقرار الو�ضع فيه"‪ ،‬مو�ضحا �أن "البقاء يركز‬ ‫على وجود خطوط �أمنية قادرة على احلفاظ على ا�ستقرار الو�ضع يف العراق من خالل �إن�شاء‬ ‫خطوط دفاعية يف املناطق من اجلي�ش وال�شرطة عرب تدريب هذه القوات من قبل التحالف‬ ‫الدويل"‪ .‬و�أ�ضاف فانك‪�" ،‬سيكون هناك تعاون يف توفري املعلومات اال�ستخبارية‬ ‫بني التحالف والعراق حول تواجد التنظيمات الإرهابية"‪ ،‬الفتا اىل "و�ضع‬ ‫م�شروع لوفري خمافر حدود املتنقلة وت�أهيل املخافر احلدودية القدمية‪،‬‬ ‫ف�ضال عن تدريب حر�س احلدود"‪ .‬و�أكد بالقول‪" ،‬لي�س لدينا خطة‬ ‫لإن�شاء قواعد �أو خمافر لقوات التحالف على احلدود‪ ،‬ولي�س‬ ‫لدينا ق��واع��د ع�سكرية �أمريكية يف ال�ع��راق ب��ل قواعد‬ ‫للتحالف الدويل"‪ .‬وكان مبعوث الرئي�س الأمريكي‬ ‫للتحالف ال��دويل �ضد "داع�ش" بريت ماكغورك‬ ‫�أع�ل��ن‪ ،‬اخلمي�س (‪ 16‬ت�شرين الثاين ‪،)2017‬‬ ‫عن حترير �سبعة ماليني و‪� 500‬ألف �شخ�ص‬ ‫من قب�ضة التنظيم يف العراق و�سوريا‪.‬‬

‫فريق من البنك الدويل يُق ّيم‬ ‫و�ضع ّ‬ ‫�سدي دربنديخان ودوكان‬ ‫ال�سليمانية‪ /‬متابعة امل�شرق‪:‬‬ ‫زار فريق م�شرتك من البنك الدويل ووزارة املوارد‬ ‫املائية حمافظة ال�سليمانية لتقييم �أثر الزلزال الأخري‬ ‫الذي �ضرب احل��دود العراقية الإيرانية على �سدّي‬ ‫دربنديخان ودوكان‪.‬كال ال�سدّين ا�سرتاتيجيان ج ّد ًا‪.‬‬ ‫وقد مت بنا�ؤهما عام ‪ 1961‬لل�سيطرة على الفي�ضانات‪،‬‬ ‫وال��ري‪ ،‬و�إم��دادات مياه ال�شرب ‪ ،‬ويف وقت الحق‬ ‫مت �إ�ضافة توليد الطاقة �إىل �أوجه ا�ستخدامها‪.‬وقد‬ ‫�أثريت خماوف ب�ش�أن �سالمة و�إدارة هذين ال�سدّين‬ ‫بعد �أن �ضرب زلزال بلغت قوته ‪ 7.3‬درجة احلدود‬ ‫العراقية الإيرانية يف ‪ 12‬نوفمرب‪/‬ت�شرين الثاين‪،‬‬ ‫على بعد ‪ 30‬كم جنوب غرب مدينة حلبجة يف اقليم‬ ‫ك��ورد��س�ت��ان‪.‬ووق��ال بيان للبنك ال��دويل ‪ ،‬ان��ه بناء‬ ‫على طلب رئي�س ال��وزراء العراقي حيدر العبادي‬ ‫" ح�شد البنك الدويل بعثة دعم تقني لإجراء تقييم‬

‫لتق�صي الأ� �ض��رار التي �أحلقها‬ ‫ال���زل���زال ب �� �س �دّي دربنديخان‬ ‫ودوك��ان " ‪ .‬ونقل البيان عن وزير‬ ‫امل� � ��وارد امل��ائ �ي��ة االحت� � ��ادي ح�سن‬ ‫اجلنابي ‪ ،‬قوله " اننا نثمن ال�شراكة‬ ‫ب�ين حكومة ال �ع��راق ومكتب البنك‬ ‫ال��دوىل فى بغداد ونقدر ا�ستجابة‬ ‫البنك ال�سريعة وتعاونه فى الرد على‬ ‫طلب الوزارة للم�ساعدة يف التعامل‬ ‫مع هذا املو�ضوع الطارئ"‪.‬وتهدف‬ ‫بعثة البنك �إىل دع��م وزارة املوارد‬ ‫املائية يف �إع��داد ت�شخي�ص مف�صل‬ ‫للأ�ضرار التي �سببها الزلزال الأخري‪،‬‬ ‫ومراجعة خطة الت�أهب للطوارئ‪،‬‬ ‫و�إع���داد خطة عمل لإدارة ال�سدّين‪.‬‬

‫�أ�صحاب املهن احلرة �أبدوا تذمرهم من غياب الرقابة ‪ ..‬العمالة الأجنبية تقتل فر�ص عمل ال�شاب الكربالئي‬ ‫كربالء‪ /‬متابعة امل�شرق‪:‬‬ ‫�ساهم ت�شغيل الأجانب يف كربالء وب�أعداد كبري يف كرثة‬ ‫البطالة لل�شباب الكربالئي يف خمتلف جماالت العمل‪،‬‬ ‫ا�ضافة اىل دخول ال�شركات الإيرانية مع الأيادي العاملة‬ ‫جعل الأمر اكرث خطورة يف حدوث هذا الأمر‪.‬املواطن‬ ‫والفرد الكربالئي وبالأخ�ص �أ�صحاب املهن احلرة �أبدوا‬ ‫تذمرهم من عدم وجود قانون ورقابة من قبل احلكومة‬ ‫املحلية وع��دم تدخل نقابة العمال يف املحافظة و�سط‬ ‫حجم البطالة الذي خلفته العمال الوافدة‪ .‬وقال حبيب‬

‫خ�ضري خريج كلية الرتبية الريا�ضية �إن��ه "منذ عامني‬ ‫وانا اعمل يف جمال "الديكور" بعد تخرجي من الكلية‬ ‫مل �أج��د وظيفة وعملت يف هذا العمل‪ ،‬يف ال�سابق كان‬ ‫العمل م�ستمر ومتوفر اما االن فبعد ان دخلت الأيادي‬ ‫العاملة من الأج��ان��ب وال�ع��رب وخا�صة الإيرانيني من‬ ‫�شركاتهم توقف العمل تقريبا ب�سبب مناف�ستهم لنا يف‬ ‫ه��ذه االعمال"‪ .‬و�أ� �ض��اف "نعمل يف النق�ش املغربي‪،‬‬ ‫وكانت �أجرة عمل املرت ‪� 40‬ألف دينار عراقي وكان هذا‬ ‫ال�سعر ثابتا يف املحافظة ولكن بعد دخ��ول الإيرانيني‬

‫وال�شركات الإيرانية �أ�صبحت املناف�سة معهم �إذ يعملون‬ ‫املرت الواحد ب�سعر ‪ 20‬الف دينار او اقل من ذلك وهذا‬ ‫حطم �سوق العمل"‪.‬وحتدث ك��رار املو�سوي‪ ،‬مهند�س‬ ‫كهرباء ‪ ،‬قائال‪" :‬يف ال�سابق كان العمل جيدا وال يوجد‬ ‫توقف يف جميع جماالته وجميع ال�شباب الكربالئي‬ ‫يعملون يف �أعمالهم اخلا�صة ولكن بعد دخول ال�شركات‬ ‫الأجنبية مع االيادي العاملة �إىل املحافظة �ضعف العمل‬ ‫جدا ب�سبب املناف�سة وال�سعر الزهيد الذي ي�أخذونه مقابل‬ ‫عملهم"‪.‬وتابع �أن "اغلب ال�شركات التي دخلت �إىل املدينة‬

‫قامت ب�إدخالها العتبات وا�صبحت حتتل جميع جماالت‬ ‫العمل يف املحافظة وخا�صة ال�شركات الإيرانية وهذا‬ ‫خطر على واقعنا االقت�صادي وعلى جميع طبقة ال�شباب‬ ‫العاملة"‪.‬وقال جليل ح�سن ‪� ،‬أحد املواطنني ‪� ،‬إن "دخول‬ ‫ال�شركات الأجنبية والعربية مع االيادي العاملة وخا�صة‬ ‫العمال البنغاليني �سبب �أزم��ة اقت�صادية يف املحافظة‬ ‫وكرثة البطالة يف ال�شباب وهذه لها خطورة كبرية على‬ ‫املجتمع فقد يلج�أ البع�ض �إىل ال�سرقة والقتل وجرائم‬ ‫�أخرى تفتك باملجتمع وذلك كله ب�سبب احلكومة املحلية‬

‫ل�سماحها بدخول هذه ال�شركات وال توجد �ضوابط متنع‬ ‫م��ن تقليل دخ��ول الأي ��ادي العاملة فنحن من��ر ب�ضعف‬ ‫اقت�صادي كبري منذ عام ‪ 2014‬و�إىل االن"‪.‬و�أ�ضاف �أن‬ ‫"على احلكومة املحلية واجلهات امل�س�ؤولة الإ�سراع‬ ‫يف معاجلة ه��ذه امل�شكلة وه�ن��اك طريقة واح ��دة فقط‬ ‫هو ال�سماح لدخول ال�شركات وت�شغيل االيادي العاملة‬ ‫من ال�شباب العراقي فيها ومنع دخول االي��ادي العاملة‬ ‫الأجنبية اىل املحافظة وباقي املحافظات العراقية وبهذا‬ ‫تتوفر فر�ص العمل جلميع ال�شباب ويف جميع املجاالت"‪.‬‬


‫‪2‬‬

‫الثالثاء املوافق ‪ 28‬من ت�شرين الثاين ‪ 2017‬العدد ‪ 3912‬ـ ال�سنة الرابعة ع�شرة‬

‫تقارير وأخبار‬

‫كيف نق�ضي على الف�ساد‬ ‫املايل والإداري يف بالدنا؟‬ ‫د‪ .‬سعدي االبراهيم‬

‫بات���ت م�شكلة الف�ساد املايل واالداري م���ن اهم امل�شاكل التي‬ ‫تق���ف بوج���ه ا�ستق���رار العراق وتقدم���ه وازده���اره‪ ،‬بل هي‬ ‫اخط���ر حتى م���ن اجلماعات االرهابية‪ ،‬كونه���ا ُتذهِ ب اموال‬ ‫البالد وتبددها‪.‬‬ ‫رمب���ا ان ط���رح ال�س����ؤال اع�ل�اه‪ :‬كي���ف نق�ضي عل���ى الف�ساد‬ ‫املايل واالداري يف بالدنا؟ هو لي�س باجلديد‪ ،‬بل انه �س�ؤال‬ ‫مط���روح من���ذ ع���ام ‪ ،2003‬لك���ن لع���ل اجابتنا عن���ه �ستكون‬ ‫جدي���دة‪ ،‬فلكي يق�ض���ى على الف�ساد امل���ايل واالداري البد لنا‬ ‫من القيام بالآتي‪:‬‬ ‫• خلق االداة التي �سنق�ضي بها على الف�ساد‪:‬‬ ‫ل���و مل تت�ش���كل ف�صائ���ل احل�ش���د ال�شعب���ي‪ ،‬ولو مل ي َع���د بناء‬ ‫امل�ؤ�س�س���ة الأمنية بعد ع���ام ‪ ،2014‬ملا متك���ن العراق من ان‬ ‫يح���رر ارا�ضي���ه من االره���اب‪ ،‬وبالت���ايل فالبد لن���ا اوال من‬ ‫ت�شكي���ل جهاز وطني متكامل‪ ،‬له ادوات���ه ومتويله وكوادره‬ ‫النزيهة‪ ،‬وعندما نثق كل الثقة بهذا اجلهاز‪ ،‬نطلق العنان له‬ ‫للبدء باحلرب على الف�ساد‪.‬‬ ‫• الغطاء ال�شرعي والوطني للحرب على الف�ساد‪:‬‬ ‫مثلم���ا ان احلرب عل���ى االرهاب احتاج���ت اىل غطاء �شرعي‬ ‫(دين���ي – وطني)‪ ،‬ف����إن حماربة الف�ساد حتت���اج اىل ال�شيء‬ ‫نف�س���ه‪ ،‬مبعن���ى نحت���اج اىل فتوى م���ن املراج���ع الدينية يف‬ ‫االدي���ان واملذاه���ب العراقي���ة كاف���ة‪ ،‬اذا متكن���ا م���ن تقدي�س‬ ‫احل���رب على الف�س���اد ف�سيكون ام���ام اجلهات الت���ي حتاربه‬ ‫واجب���ان‪ :‬االول وطن���ي هدف���ه احلفاظ على ث���روات البالد‪،‬‬ ‫والث���اين ديني مقد�س‪ ،‬يثاب علي���ه املرء يف الدنيا والآخرة‪،‬‬ ‫كون���ه �سيحف���ظ ام���وال العب���اد‪ ،‬و�ست���وزع عل���ى ا�صحابها‬ ‫ال�شرعي�ي�ن ب���دال من ان تذه���ب اىل جيوب فئ���ات قليلة بغري‬ ‫وجه حق‪.‬‬ ‫• اال�ستناد اىل الإرادة ال�شعبية‪:‬‬ ‫رمب���ا قائ���ل يقول‪ :‬كي���ف ننتج هيئ���ة او جه���ازا للحرب على‬ ‫الف�س���اد‪ ،‬اذا كان���ت البع����ض م���ن م�ؤ�س�سات الدول���ة فا�سدة؟‬ ‫وبطريق���ة اخ���رى كيف ميك���ن ان نوجد م�ؤ�س�س���ة نزيهة من‬ ‫رح���م م�ؤ�س�سة مف�س���دة؟‪ ،‬هذا ال�س�ؤال منطق���ي‪ ،‬لكن العراق‬ ‫ه���و لي����س الدولة الوحيدة الت���ي تعاين من انت�ش���ار الف�ساد‬ ‫يف م�ؤ�س�ساتها‪ ،‬بل ان الف�ساد هو ظاهرة عاملية تقل او تكرث‬ ‫يف ه���ذه الدولة او تل���ك‪ ،‬وبالتايل ف�إن هن���اك جتارب عاملية‬ ‫ناجح���ة يف ه���ذا املجال‪ ،‬وم���ن اهمها ان تتم عملي���ة ت�شكيل‬ ‫اجله���از املكلف باحل���رب على الف�ساد ع�ب�ر ارادة اجلماهري‪.‬‬ ‫اي م���ن خالل االنتخاب���ات بحيث يتم انتخ���اب اع�ضاء هذه‬ ‫الهيئ���ة من قبل ال�شع���ب ب�صورة مبا�شرة‪ .‬فف���ي هذه احلالة‬ ‫لن تكون هناك اي جهة يف البالد اعلى منها اال ال�شعب الذي‬ ‫انتخبه���ا‪ .‬وبالت���ايل �ستك���ون �صاحبة ق���رارات ا�صيلة يقف‬ ‫ال�شعب خلفها وي�ساندها‪.‬‬ ‫وعل���ى هذا اال�سا����س‪ ،‬فال ميكن لن���ا ان نق�ضي عل���ى الف�ساد‬ ‫بنف����س االدوات امل�صابة بهذا ال���داء‪ ،‬بل البد ان جند ادوات‬ ‫جدي���دة امينة ويتفق اجلميع على نزاهتها‪ ،‬بعدها نطلق لها‬ ‫العنان ملحاربة الف�ساد‪.‬‬

‫‪Tuesday, 28 November. 2017 No. 3912 Year14‬‬

‫بمناسبة ذكرى استشهاد اإلمام العسكري (عليه السالم)‬

‫النقل اخلا�ص ت�ستنفر �إمكانياتها لنقل زائري �سامراء‬ ‫المشرق ‪ /‬علي صالح‪:‬‬

‫ا�ستنف���رت ال�شرك���ة العام���ة الدارة النق���ل اخلا�ص‪،‬‬ ‫كافة امكاناتها وكوادرها من �أجل �إمتام نقل زائري‬ ‫مدين���ة �سام���راء املقد�سة الحي���اء ذك���رى ا�ست�شهاد‬ ‫االم���ام احل�س���ن الع�سك���ري (ع)‪ .‬وق���ال مدي���ر عام‬ ‫ال�شرك���ة قي�س املي���ايل‪ :‬ان مف���ارز ال�شركة انت�شرت‬

‫عل���ى ط���ول الطريق ب�ي�ن مدين���ة �سام���راء املقد�سة‬ ‫ومدينتي الكاظمية املقد�س���ة وبلد‪ .‬وا�شار امليايل‪:‬‬ ‫ان �إح�صائي���ة املركبات امل�شارك���ة يف نقل الزائرين‬ ‫بلغ���ت �أك�ث�ر م���ن ‪ 3000‬مركب���ة تعم���ل عل���ى م���دار‬ ‫ال�ساع���ة لت�سهيل عملية النق���ل وا�ستيعاب احل�شود‬ ‫الزائرة دون حدوث �أية اختناقات مرورية‪.‬‬

‫المشرق ‪ /‬علي المياحي ‪:‬‬

‫�أعلنت وزارة التجارة‪ ،‬ام�س االثنني‪ ،‬عن م�شاركتها‬ ‫ب���ـ‪� 60‬شاحنة لنقل زائري االمام احل�سن الع�سكري‬ ‫(ع)‪ .‬وقال���ت مدي���ر عام دائرة التخطي���ط واملتابعة‬ ‫التابع���ة لل���وزارة ابته���ال ها�شم �صاب���ط‪� ،‬إن «اكرث‬ ‫م���ن ‪� 60‬شاحنة من ا�سطول ال���وزارة �شاركت بنقل‬ ‫زائ���ري مدينة �سامراء ذهاب��� ًا واياب ًا امل�شاركني يف‬

‫ضمن خدمات مشاريع النفاذ الضوئي‬

‫ال�شركة العامة لالت�صاالت تطلق خدمة القنوات امل�شفرة ب�أ�سعار رمزية‬ ‫المشرق – خاص‪:‬‬

‫اطلق���ت ال�شرك���ة العام���ة لالت�ص���االت‬ ‫خدم���ة القنوات امل�شف���رة الكرث من ‪50‬‬ ‫قن���اة �ضم���ن باق���ة قن���وات ( ‪) OSN‬‬ ‫الريا�ضي���ة والوثائقي���ة واالف�ل�ام بدقة‬ ‫متناهية بتقنية ‪ 1080 HD‬وبا�سعار‬ ‫رمزي���ة وتكون �ضمن اج���ور اال�شرتاك‬ ‫ال�شهري خلدم���ة االنرتنت يف م�شاريع‬ ‫�شبكات النفاذ ال�ضوئي التي مت اطالق‬ ‫خدماته���ا م�ؤخرا يف مناط���ق الطالبية‬ ‫وح���ي الطاق���ة والرتبي���ة والبنوك يف‬ ‫الر�صاف���ة‪ .‬وق���ال مدي���ر ع���ام ورئي����س‬ ‫جمل�س ادارة ال�شركة العامة لالت�صاالت‬ ‫الدكت���ور ناظ���م لفت���ة خ�شج���وري ان‬ ‫�شركتن���ا عملت على حت�س�ي�ن وتطوير‬

‫مدينة الطب تقيم احتفالية‬ ‫تخرج دورة �أطباء البورد‬ ‫العراقي والعربي‬ ‫المشرق – خاص‪:‬‬

‫برعاي���ة وزي���رة ال�صح���ة والبيئ���ة‬ ‫الدكت���ورة عديلة حمود ح�سني ومدير‬ ‫ع���ام دائ���رة مدين���ة الط���ب الدكت���ور‬ ‫ح�سن حممد عبا����س التميمي و�ضمن‬ ‫الدع���م للم�س�ي�رة العلمية‪ .‬اق���ام مركز‬ ‫االمرا����ض اجللدي���ة يف م�ست�شف���ى‬ ‫بغ���داد التعليم���ي احتفالي���ة مبنا�سبة‬ ‫تخ���رج دورة م���ن اطب���اء الب���ورد‬ ‫العراق���ي والعرب���ي الخت�صا�صي���ي‬ ‫االمرا����ض اجللدية وق���ام املتخرجون‬ ‫بتك���رمي اال�سات���ذة امل�شرف�ي�ن تثمين��� ًا‬ ‫جلهودهم الكبرية طيلة اربع �سنوات‬ ‫اميان ًا منه���م ب�إي�صال الر�سالة العملية‬ ‫و�شمل���ت ال���دورة (‪ )12‬متخرجا ( ‪) 9‬‬ ‫بورد عراقي و(‪ )3‬بورد عربي‪.‬‬

‫حمافظ وا�سط يعلن اال�ستعداد‬ ‫لإقامة مهرجان املتنبي للثقافة والفنون‬ ‫المشرق – علي المياحي‪:‬‬

‫�أعل���ن حماف���ظ وا�س���ط ‪ /‬رئي����س‬ ‫اللجن���ة التح�ضريي���ة ملهرج���ان‬ ‫املتنب���ي للثقافة والفنون احلقوقي‬ ‫حمم���ود عب���د الر�ض���ا م�ل�ا ط�ل�ال‪،‬‬ ‫عن توا�ص���ل اال�ستع���دادات لإقامة‬ ‫ن�سخ���ة املهرج���ان اخلام�س���ة‬ ‫ع�ش���رة – دورة املرح���وم �سع���ود‬ ‫حم���د �سمي�س���م ال�شم���ري يف ي���وم‬ ‫‪ 20‬م���ن �شه���ر كان���ون االول املقبل‬ ‫برعاي���ة املحافظ���ة وبالتع���اون مع‬ ‫جامع���ة وا�س���ط ومب�سان���دة م���ن‬ ‫قب���ل نقاب���ة ال�صحفي�ي�ن العراقيني‬ ‫–املقر العام‪ .‬وقال مال طالل خالل تر�ؤ�سه اجتماعا‬ ‫مو�سع���ا �ضم اع�ض���اء اللجنة التح�ضريي���ة للمهرجان‬ ‫‪،‬وح�ضرت���ه الو�سائ���ل االعالمي���ة‪ ،‬ان���ه « جت���ري الآن‬ ‫ا�ستعداداتن���ا املتوا�صل���ة ب�ش����أن تنظي���م املهرج���ان‬ ‫ال�سن���وي الكب�ي�ر الذي يت���م برعاية ال�سلط���ة املحلية‬ ‫الت���ي خ�ص�ص���ت املبال���غ الالزم���ة له متمثل���ة مببادرة‬ ‫جمل����س املحافظة ودعم���ه املبا�ش���ر ومب�شاركة فاعلة‬ ‫من قبل جمي���ع اجلهات املعنية ‪،‬احتفا ًء بدور ال�شاعر‬ ‫(اب���و الطي���ب املتنب���ي) بدورته احلالي���ة التي حملت‬ ‫ا�س���م املرحوم �سع���ود حمد �سمي�س���م ال�شمري رئي�س‬ ‫ف���رع نقابة ال�صحفيني‪ /‬وا�سط ومدير البيت الثقايف‬ ‫الوا�سطي‪ ،‬تثمينا لدوره الريادي واملتميز ولإ�سهامه‬ ‫خ�ل�ال حيات���ه بالنهو����ض بواق���ع االدب والثقاف���ة‬ ‫والإع�ل�ام»‪ .‬و�أ�شار مدير اعالم حمافظة وا�سط ماجد‬ ‫العتاب���ي‪ ،‬ان���ه «مت الت�أكيد من قب���ل املحافظ �ضرورة‬ ‫العم���ل امل�شرتك بني جمي���ع اجلهات املعني���ة و�أهمية‬ ‫ت�أدي���ة االدوار ب�شكل ت�ضامن���ي �سعيا لإمتام و�إجناح‬ ‫املهرج���ان و�إب���راز ال���دور الريادي للحرك���ة الثقافية‪،‬‬ ‫ومب���ا يعطي املكان���ة احلقيقية لوا�س���ط املعطاء فكما‬ ‫ه���ي �سلة الع���راق الغذائية فعلينا جعله���ا �سلة ثقافية‬ ‫للع���راق»‪ .‬و�أ�ضاف «ان دعم م�ساندة نقابة ال�صحفيني‬

‫التجارة ت�شارك بـ‪� 60‬شاحنة لنقل زائري‬ ‫الإمام احل�سن الع�سكري (عليه ال�سالم)‬

‫العراقي�ي�ن للمهرج���ان ممثلة بدور نقي���ب ال�صحفيني‬ ‫العراقي�ي�ن ورئي�س احت���اد ال�صحفيني الع���رب م�ؤيد‬ ‫الالمي الذي كان داعم���ا و�ساندا جلهود املحافظة يف‬ ‫اقامة املهرج���ان‪ ،‬قد نالت ا�ستح�س���ان وثناء املحافظ‬ ‫واحلكوم���ة املحلية واللجنة التح�ضريية ملا ابداه من‬ ‫رفد كبري وطيب لهذا املحفل املهم»‪.‬‬

‫وزارة العدل‬ ‫مديرية الت�سجيل العقاري العامة‬ ‫دائرة الت�سجيل العقاري يف احلي‬

‫�إعالن‬ ‫طلب ت�سجيل عقار جمدد ًا‬ ‫بن���ا ًء على الطلب املق���دم اىل هذه الدائ���رة من قبل ال�سي���دة‪� /‬سعيدة عي�سى‬ ‫ً‬ ‫ت�سجي�ل�ا جمدد ًا‬ ‫فرح���ان لت�سجي���ل متام العق���ار ت�سل�س���ل ‪ 448‬حملة العرب‬ ‫باعتباره���ا حائز ًا ل���ه ب�صفة املالك للم���دة القانونية ولغر����ض تثبيت امللكية‬ ‫املذك���ورة متهيد ًا للت�سجيل وفق اح���كام قانون الت�سجيل العقاري رقم (‪)43‬‬ ‫ل�سن���ة ‪ 1971‬قررنا اعالن هذا الطلب‪ .‬فعل���ى كل من يدعي بوجود عالقة او‬ ‫حق���وق معين���ة على ه���ذا العقار تقدمي ما لدي���ه من بيانات اىل ه���ذه الدائرة‬ ‫خ�ل�ال مدة ثالثني يوم ًا اعتب���ارا من اليوم التايل لن�شر ه���ذا االعالن وكذلك‬ ‫احل�ض���ور يف موق���ع العق���ار يف ال�ساعة العا�ش���رة �صباح ًا م���ن اليوم التايل‬ ‫النته���اء م���دة هذا االع�ل�ان وذلك لإثب���ات حقوق���ه موقعي��� ًا يف الك�شف الذي‬ ‫�سيجري يف اليوم املذكور لهذا الغر�ض‪.‬‬ ‫�سعد غامن ح�سان‬ ‫مالحظ الت�سجيل العقاري يف احلي‬

‫خدم���ات االت�ص���االت واالنرتن���ت يف‬ ‫م�شاريع النف���اذ ال�ضوئي للمنازل التي‬ ‫مت اطالقه���ا للعمل يف بغ���داد وعدد من‬ ‫املحافظات بتقنيات متطورة وبا�سعار‬ ‫تناف�سية‪ .‬وا�ضاف ن�سعى ب�شكل حثيث‬ ‫لتح�س�ي�ن اخلدمات وتخفي�ض اال�سعار‬

‫للتخفيف ع���ن كاهل املواط���ن العراقي‬ ‫ونعمل على حت�س�ي�ن االداء ب�شكل عام‬ ‫مل�شاري���ع النف���اذ ال�ضوئ���ي با�ستخدام‬ ‫التقني���ات احلديث���ة واملتط���ورة‪ .‬ويف‬ ‫ال�سياق ذاته او�ضح���ت م�س�ؤولة مركز‬ ‫املبيع���ات الرئي�س���ي رفل ه�ش���ام التابع‬

‫ل�شرك���ة ( ‪ ) IQ‬احدى �ش���ركاء ال�شركة‬ ‫العام���ة لالت�ص���االت ان ال�سع���ر الكل���ي‬ ‫لن�ص���ب اخل���ط ال�ضوئ���ي للم�شرتك�ي�ن‬ ‫يبل���غ ‪ 55‬ال���ف دين���ار فق���ط ي�شمل ‪35‬‬ ‫ال���ف �سع���ر جه���از ال�شبك���ة ال�ضوئي���ة‬ ‫(‪ )ONT‬ال���ذي ي���زود ب���ه امل�ش�ت�رك‬ ‫وع�ش���رة االف �سعر تفعيل خط الهاتف‬ ‫االر�ضي واملكون من �سبعة ارقام تبدء‬ ‫بالرق���م ‪ 887‬وع�شرة �آالف دينار اجور‬ ‫الن�ص���ب وا�ضاف���ت يتم من���ح امل�شرتك‬ ‫رق���م هات���ف مك���ون م���ن �سبع���ة ارق���ام‬ ‫يق���وم بتعبته ببطاق���ة م�سبق���ة الدفع ‪.‬‬ ‫اما ا�سعار اال�ش�ت�راك خلدمة االنرتنت‬ ‫فترتاوح بني ‪ 30‬ال���ف لغاية ‪ 120‬الف‬ ‫دينار وح�سب رغبة امل�شرتك‪.‬‬

‫احي���اء ذكرى ا�ست�شه���اد االمام احل�س���ن الع�سكري‬ ‫(علي���ه ال�س�ل�ام)»‪ .‬و�أ�ضاف���ت �صب���اط‪� ،‬أن «ا�سطول‬ ‫ال���وزارة �ش���ارك بنق���ل الزائري���ن م���ن واىل القطع‬ ‫ذهاب��� ًا واياب��� ًا وبالتن�سي���ق م���ع قي���ادة عملي���ات‬ ‫�سام���راء»‪ .‬وا�ش���ارت �إىل‪� ،‬أن «فرق متابعة من ق�سم‬ ‫النقل املركزي يف الدائرة ت�شرف على تنظيم حركة‬ ‫ال�شاحنات لت�سهيل عملية نقل الزائرين»‪.‬‬

‫الإعمار تنفذ حملة خدمية لإزالة‬ ‫التجاوزات على �أرا�ضي بلدية املو�صل‬ ‫المشرق – علي صالح‪:‬‬

‫اعلن���ت وزارة االعم���ار واال�س���كان والبلدي���ات واال�شغ���ال‬ ‫العام���ة ع���ن تنفيذ حملة خدمي���ة الزالة االك�ش���اك املتجاوزة‬ ‫على ارا�ضي بلدية املو�صل يف حمافظة نينوى‪ .‬وذكر املركز‬ ‫االعالم���ي للوزارة ان مديرية بلدية املو�صل التابعة ملديرية‬ ‫البلديات العامة احدى ت�شكيالت الوزارة نفذت حملة الزالة‬ ‫‪ 15‬ك�شك متج���اوز على ال�شارع الرئي�س���ي مبنطقة الغابات‬ ‫ال�سياحي���ة يف اي�سر مدينة املو�ص���ل ‪ ,‬م�شريا اىل ان اجلهد‬ ‫اخلدمي يف بلدية املو�صل املتمثل بقطاع الغزالين يوا�صل‬ ‫رفع االنقا�ض وخملفات احل���رب يف املنطقة القدمية بواقع‬ ‫‪ 200‬ط���ن م���ن النفاي���ات‪ .‬يذكر ان حمل���ة رف���ع التجازوات‬ ‫واالنقا����ض م�ستم���رة يف عم���وم حمافظة نين���وى للحد من‬ ‫ه���ذه الظاه���رة ف�ضال عن رفع االنقا����ض والنفايات من اجل‬ ‫اظهار املحافظة باملظه���ر الالئق بعد حتريرها من ع�صابات‬ ‫داع�ش االرهابي‪.‬‬


‫حتذيرات من ت�أخري �إر�سال املوازنة �إىل الربملان‬

‫بعد هزيمة داعش‬

‫رئي�س الوزراء ّ‬ ‫يحذر من (الإرهاب الفكري)‬ ‫امل�شرق ‪ -‬ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫حذر رئي�س الوزراء حيدر العبادي‪� ،‬أم�س االثنني‪ ،‬من ما �سماه "االرهاب الفكري" بعد هزمية‬ ‫تنظيم "داع�ش" يف العراق‪ ،‬فيما ا�شار اىل �أن "دور احلكومة يف مكافحة الف�ساد يتعدى االجهزة‬ ‫الرقابية يف الدولة‪ ،‬ومعركتنا معه ا�صعب من املعركة مع "الدواع�ش"‪ .‬وقال العبادي خالل‬ ‫كلمة له القاها يف جامعة بغداد‪ ،‬خالل احتفالية تخرج دورتها ال�ستني‪ ،‬وتابعته ال�سومرية‬ ‫نيوز‪� ،‬إن "جميع ابناء حمافظات العراق قدموا الت�ضحيات من اجل الق�ضاء على االرهاب"‪،‬‬ ‫م�ؤكد ًا �أن "االرهابيني ا�سا�ؤوا للدين اال�سالمي‪ ،‬وامامنا حتدي االرهاب الفكري"‪ .‬و�أ�ضاف‬ ‫العبادي "اننا نحاول خلق منظومة للتعاون مع الدول ملكافحة خطر االرهاب"‪ ،‬الفتا اىل �أن‬ ‫"البناء واال�ستقرار حتد امام احلكومة ون�سعى لتفعيل اال�ستثمار خللق فر�ص عمل كثرية"‪.‬‬

‫رئيس مجلس اإلدارة‬

‫د‪ .‬غاندي محمد عبد الكريم‬

‫الثالثاء ‪ 28‬من ت�شرين الثاين ‪ 2017‬العدد ‪ 3912‬ـ ال�سنة الرابعة ع�شرة‬

‫يوميـــة دولية م�ستقلة‬

‫‪� 12‬صفحة‬

‫امل�شرق ‪ -‬ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫ّ‬ ‫حذر النائب عن التحالف الوطني علي البديري‪� ،‬أم�س االثنني‪ ،‬من‬ ‫تداعيات ت�أخري ار�سال م�سودة املوازنة اىل جمل�س النواب‪ ،‬وفيما ا�شار‬ ‫اىل ت�ضرر اقت�صاد البالد‪� ،‬شدد على احلكومة ب�ضرورة ار�سالها قبل نهاية‬ ‫العطلة الت�شريعية‪ .‬وقال البديري “اذا مل تر�سل احلكومة املوازنة‬ ‫خالل االيام احلالية �سيتم ت�أجيل مناق�شتها والت�صويت عليها اىل �شهر‬ ‫كانون الثاين من العام املقبل وهذا �أمر فيه �إ�ضرار للعملية االقت�صادية‬ ‫للدولة ويدخلها يف حرج قانوين”‪ .‬وا�ضاف ان “جمل�س النواب مل يتبق‬ ‫له �سوى �ستة ايام ليدخل يف العطلة الت�شريعية التي متنح كل �ستة‬ ‫ا�شهر ومل يتبق وقت امام احلكومة الر�سال املوازنة العامة للبالد”‪.‬‬

‫‪Tuesday 28 November. 2017 No. 3912 Year 14‬‬

‫فيما معصوم يحاول «حلحلتها» منذ ثالثة أيام أمضاها يف كردستان‬

‫�أزمة اال�ستفتاء تراوح يف مكانها وهذه مطالب بغداد و�أربيل حللها‬ ‫امل�شرق ‪ -‬خا�ص‪:‬‬ ‫برغم �أن رئي�س جمهورية العراق ف��ؤاد مع�صوم‬ ‫يحاول خالل جولته احلالية يف �إقليم كرد�ستان‬ ‫التي بد�أها قبل ثالثة �أيام " حلحلة" �أزمة اال�ستفتاء‬ ‫التي م�ضى عليها اكرث من �شهرين‪ ،‬اال ان مت�سك‬ ‫و�إ�صرار كال الطرفني (بغداد واربيل) مبواقفهما‬ ‫ومطالبهما حال دون �إيجاد احلل املنا�سب لهذه‬ ‫االزمة التي ت�شري التوقعات اىل ترحيلها اىل ما بعد‬ ‫االنتخابات‪ ،‬خا�صة مع �إ�صرار بغداد على �ضرورة‬ ‫�إلغاء نتائج اال�ستفتاء قبل البدء باي ح��وار يف‬ ‫حني اكد م�سعود بارزاين ان اال�ستفتاء كان قرارا‬ ‫�صائبا وهو �أهم و�أقد�س مك�سب ل�شعب كرد�ستان‪.‬‬ ‫فقد وا�صل الرئي�س العراقي ف�ؤاد مع�صوم لقاءاته‬ ‫بامل�س�ؤولني يف كرد�ستان يف م�سعى جديد للتقريب‬ ‫ب�ين ب �غ��داد و�أرب �ي��ل وف�ت��ح ب��اب احل ��وار بينهما‬ ‫والو�صول �إىل مقاربات تفكك الأزمة التي جنمت‬ ‫عن ازمة اال�ستفتاء‪ ،‬حيث اكد مع�صوم ام�س االثنني‬ ‫خالل اجتماعه مبجل�س مبحافظ كركوك وكالة ان‬ ‫مدينة كركوك منوذج م�صغر للعراق‪ ،‬منوه ًا اىل ان‬ ‫املادة ‪ 140‬مادة د�ستورية‪ ،‬باقية ما بقي الد�ستور‬ ‫وي �ج��ب ان ت�ن�ف��ذ‪ ،‬يف ح�ين اك ��د مع�صوم خالل‬ ‫اجتماعاته مع امل�س�ؤولني يف ال�سليمانية «�أنا �أعمل‬ ‫من �أجل تقريب وجهات النظر بني اربيل وبغداد‪.‬‬ ‫فمن واج�ب��ي �أن �أع�م��ل لتحقيق ال�سلم و�إيجاد‬ ‫�صيغ للتفاهم‪ .‬ف�إقليم كرد�ستان جزء من العراق»‪.‬‬ ‫لكن"و�ساطة"مع�صومهذهت�صدمبجدارمطالبكل‬ ‫من بغداد واربيل قبل اجللو�س اىل طاولة احلوار‪.‬‬

‫اذ ق��ال �سعد احلديثي املتحدث با�سم احلكومة‬ ‫�إن ال�غ��اء اال�ستفتاء وت�سليم املعابر احلدودية‬ ‫هما نقطتا اخل�لاف ب�ين اجلانبني‪ ،‬مو�ضحا ان‬ ‫اع��داد املوظفني واملتقاعدين يف االقليم لي�ست‬ ‫نقطة خالف بارزة بني بغداد واربيل‪ ،‬اذ ان هذه‬ ‫النقطة من املمكن حلها وايجاد �آلية حلل االختالف‬ ‫ح��ول اع��داد املوظفني واملتقاعدين يف االقليم‪.‬‬

‫العراق بني �أخطر دول‬ ‫العامل على ال�سياح!‬

‫مقرب منه يؤكد‪ :‬املحاسبة ستكون بجهود عراقية‬

‫العبادي يرت�أ�س جلنة عليا ملكافحة الف�ساد‬

‫امل�شرق ‪ -‬ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫�أعلن النائب عن التحالف الوطني‪ ،‬علي‬ ‫العالق‪� ،‬أم�س االثنني‪ ،‬ان اخلرباء الدوليني‬ ‫املكلفني مبكافحة الف�ساد يف العراق ك�شفوا‬

‫يف وقت �سابق الكثري من امللفات‪ ،‬مبينا ان‬ ‫التنفيذ �سيكون بجهود عراقية من الق�ضاء‬ ‫والنزاهة‪ .‬وقال العالق‪ :‬ان "اخلرباء الذين‬ ‫عملوا على ك�شف ملفات الف�ساد ه��م من‬ ‫االمم املتحدة ومنظمات دولية متخ�ص�صة‬ ‫وك�شفوا كثري ًا من امللفات يف وقت �سابق‬ ‫باال�ضافة اىل و�ضع �آليات ملعرفة ق�ضايا‬ ‫الف�ساد ومكافحتها"‪ .‬مبينا ان "التنفيذ‬ ‫يف حما�سبة الفا�سدين �سيكون بجهود‬ ‫عراقية"‪ .‬وتابع ان "العبادي �سي�شكل جلنة‬ ‫عليا يرت�أ�سها بنف�سه تتكون من الق�ضاء‬ ‫وهيئة النزاهة وهي من تتوىل حما�سبة‬ ‫وحماكمة الفا�سدين وكل من تورط ب�سرقة‬ ‫امل��ال ال�ع��ام او اي ق�ضية ف�ساد اخرى"‪.‬‬

‫م�سلحون ببغداد‬ ‫يغتالون �صاحب رفع‬ ‫العلم العراقي يف كركوك‬

‫امل�شرق ‪ -‬ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫اغ�ت��ا َل م�سلحون جمهولون �ضابطا يف ق��وات جهاز‬ ‫مكافحة االرهاب يف العا�صمة بغداد‪ .‬واقدم م�سلحون‬ ‫يقودون دراج��ة نارية‪ ،‬بفتح النار من ا�سلحة خفيفة‬ ‫على النقيب �أحمد اجلراح‪ ،‬امام منزله يف حي احلرية‬ ‫ببغداد‪ ،‬وتعر�ض على اثرها ال�صابة خطرة نقل على‬ ‫الفور اىل م�ست�شفى الكاظمية‪�.‬إال ان اال�صابة اخلطرة‬ ‫مل متهل اجل��راح طويال ليتوفى على اثرها‪ .‬واجلراح‬ ‫ه��و �صاحب رف��ع العلم العراقي على مبنى حمافظة‬ ‫كركوك بعد �إعادة انت�شار القوات امل�سلحة العراقية فيها‪.‬‬

‫وا�شار احلديثي اىل ان حكومة االقليم مل جتب‬ ‫احلكومة االحتادية ر�سميا حول الغاء اال�ستفتاء‬ ‫وال �ت��زام �ه��ا ب �ق��رار امل�ح�ك�م��ة االحت ��ادي ��ة‪ ،‬مبينا‬ ‫ان ارب �ي��ل مل ت��واف��ق لغاية الآن على ان تكون‬ ‫املعابر احل��دودي��ة خا�ضعة لل�سلطة االحتادية‪.‬‬ ‫وجدد احلديثي ت�أكيده التزام احلكومة االحتادية‬ ‫ب�صرف روات��ب موظفي االقليم يف ح��ال �سلمت‬

‫امل�شرق ‪ -‬ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫�أدرج العراق كعادته منذ ‪ 14‬عاما وحتديدا منذ‬ ‫الغزو االمريكي للعراق ‪� ،2003‬ضمن قائمة البلدان‬ ‫الأخ �ط��ر على حياة ال�سياح يف ال �ع��امل‪ ،‬بح�سب‬ ‫قائمة �أعدتها منظمة ‪International‬‬ ‫‪ SOS‬الدولية املعنية بق�ضايا �أم��ن ال�سياحة‬ ‫للعام ‪ ،2018‬ﻻفتة اىل ان ”الدول االخطر على‬ ‫حياة ال�سياح هي كل من �سوريا وليبيا واليمن‬ ‫وال�صومال وجمهورية �إفريقيا الو�سطى �إ�ضافة‬ ‫�إىل ال �ع��راق‪ ،‬و�أف�غ��ان���س�ت��ان‪ ،‬وغينيا وبي�ساو‪،‬‬ ‫وبوروندي”‪ .‬وبينت امل�ؤ�س�سة ان ”قائمة البلدان‬ ‫الأق��ل خطرا على حياة ال�سياح يف العامل �شملت‬ ‫ال�ن�روي��ج‪ ،‬وال ��دمن ��ارك‪ ،‬وف�ن�ل�ن��دا‪ ،‬و�آي�سالندا‪،‬‬ ‫و�سوي�سرا �إ�ضافة �إىل �سلوفينيا ولوك�سمبورغ”‪.‬‬

‫م�صرف الرافدين يلغي‬ ‫�شرط الكفيل يف �سلفة املتقاعد‬ ‫امل�شرق ‪ -‬ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫ق��رر م�صرف ال��راف��دي��ن‪� ،‬أم����س االثنني‪،‬‬ ‫الغاء �شرط الكفيل للح�صول على �سلفة‬ ‫‪ 3‬ماليني دينار للمتقاعدين‪ .‬وقال املكتب‬ ‫االع�ل�ام ��ي ل�ل�م���ص��رف يف ب �ي��ان ل ��ه‪ :‬ان‬ ‫ب�إمكان املتقاعدين الذين يحملون بطاقات‬ ‫الدفع االلكرتوين الذهاب اىل احد فروع‬ ‫امل�صرف ل�سحب ا�ستمارة ال�سلفة يف حالة‬ ‫قبول ب�صمته والت�أييد عليها ب�صمة االبهام‬ ‫للمتقاعد‪ .‬م�شريا اىل ان �سلفة املتقاعد‬ ‫�سيتم اي��داع�ه��ا يف بطاقته االلكرتونية‬ ‫وت �ك��ون ب��ا��س�م��ه ويف ر� �ص �ي��ده امل ��ايل‪.‬‬

‫وا�شنطن تك�شف الأعداد احلقيقية جلنودها يف العراق‬ ‫امل�شرق ‪ -‬ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫ك�شفت وزارة ال��دف��اع االمريكية‪� ،‬أم����س االث�ن�ين‪ ،‬ان‬ ‫جمموع القوات االمريكية يف العراق وافغان�ستان‬ ‫و�سوريا يبلغ تقريبا ‪ 26‬الف جندي وهو ما يتجاوز‬ ‫بكثري االع ��داد التي اعلن عنها البنتاغون يف وقت‬ ‫�سابق‪ .‬ونقل موقع �صحيفة �آرمي تاميز االمريكية يف‬ ‫خرب قول ال��وزارة �إن “لدى الواليات املتحدة ‪8992‬‬ ‫ع�سكريا يف العراق و‪ 15988‬ع�سكريا يف افغان�ستان‬ ‫و‪ 1720‬ع�سكريا يف �سوريا مما يجعل العدد االجمايل‬ ‫للع�سكرين املنت�شرين يف مناطق احل ��رب الثالث‬ ‫تقريبا ‪ 26‬الف جندي”‪ .‬وا�ضاف �أن “هذا العدد من‬ ‫القوات الع�سكرية االمريكية ال ي�شمل يف الواقع قوات‬ ‫العمليات اخلا�صة او االفراد امل�ؤقتني الذين يتناوبون‬ ‫على ال �ب�لاد‪ ،‬م��ا يجعل ال�ع��دد الفعلي الف ��راد القوات‬ ‫االمريكية اعلى بكثري مما هو مثبت يف التقرير”‪.‬‬

‫حكومة االقليم املعابر احل��دودي��ة والغت نتائج‬ ‫اال�ستفتاء ر�سميا‪� ،‬آمال بزيارة وفد االقليم اىل بغداد‬ ‫لإنهاء هاتني النقطتني اخلالفيتني بني اجلانبني‪.‬‬ ‫وام��ام مطلب ب�غ��داد ه��ذا ب�إلغاء اال�ستفتاء كان‬ ‫م�سعود ب� ��ارزاين رئي�س احل ��زب الدميقراطي‬ ‫الكرد�ستاين و�صف اال�ستفتاء بالقرار ال�صائب‬ ‫و�أه ��م مك�سب ل�شعب كرد�ستان‪ ،‬الفتا اىل عدم‬ ‫وج ��ود �أي ق��ان��ون �أو حكومة ميكنها ان يلغي‬ ‫�صوت �شعب كرد�ستان ورغبته يف تقرير م�صريه‪.‬‬ ‫وقال بارزاين خالل اجتماعه بقيادات و�أع�ضاء من‬ ‫احلزب الدميقراطي الكرد�ستاين ان "اال�ستفتاء‬ ‫كان قرارا �صائبا وهو �أهم و�أقد�س مك�سب ل�شعب‬ ‫كرد�ستان وكان يجب �أن يجري يف وقت ابكر"‪.‬‬ ‫يف ح�ين �أك��د م���س��ؤول يف احل��زب الدميقراطي‬ ‫الكرد�ستاين � ّأن "الأزمة مع بغداد تراوح مكانها‪،‬‬ ‫و� ّأن انعدام الثقة يف بغداد هو �سبب تعطيلها"‪،‬‬ ‫مو�ضحا � ّأن "القادة الكرد مل يعرت�ضوا على قرار‬ ‫املحكمة االحتادية الأخ�ير الذي �أبطل اال�ستفتاء‬ ‫وما نتج عنه‪ ،‬لكنهم ال ي�ستطيعون �أن يعلنوا ذلك‬ ‫علنا‪ ،‬ويفتحوا يدهم �إىل ب�غ��داد قبل احل�صول‬ ‫على �ضمانات ب�أن تعمل بغداد على ت�سوية امللفات‬ ‫العالقة مع �أربيل ب�شكل كامل"‪ ،‬م�ضيفا ّ‬ ‫ان "القادة‬ ‫الكرد �أبلغوا مع�صوم بذلك‪ ،‬وهم جممعون على‬ ‫ه��ذا ال ��ر�أي‪ ،‬وطلبنا جهة �ضامنة حلل الأزم��ات‪،‬‬ ‫ل�ك��نّ ب �غ��داد مل تعط �أي تعهد بعد"‪ ،‬م�ب�رزا � ّأن‬ ‫"الكرة الآن يف ملعب بغداد‪ ،‬وهي متاطل وت�سعى‬ ‫للت�سويف لرتحيل االزمة اىل ما بعد االنتخابات"‪.‬‬

‫القانونية النيابية‪ :‬الربملان‬ ‫يتجه لت�أجيل االنتخابات‬ ‫امل�شرق ‪ -‬ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫�أكد ع�ضو اللجنة القانونية النيابية‪ ،‬زانا �سعيد‪ّ � ،‬إن جلنته جتري تعديالت على‬ ‫قانون انتخابات جمل�س ال�ن��واب النافذ من �أج��ل تقدميه كمقرتح ق��ان��ون‪ ،‬فيما‬ ‫ك�شف عن ت�شكيل جلنة م�صغرة لإج��راء التعديالت على هذا القانون‪ ،‬مبينا ان‬ ‫اجلميع ذاهب لعدم اجراء االنتخابات يف موعدها املحدد‪ .‬وقال �سعيد‪ :‬ان «اللجنة‬ ‫القانونية النيابية جتري الآن تعديالتها على قانون انتخابات جمل�س النواب النافذ‬ ‫بغية تقدميه كمقرتح قانون»‪ .‬مبينا ان «اللجنة امل�صغرة مكونة من النائب �أمني‬ ‫بكر‪ ،‬وعالية ن�صيف‪ ،‬وح�سن توران‪ ،‬و�سليم �شوقي‪ ،‬وحمدية احل�سيني‪ ،‬وكلفت‬ ‫ب�إجراء بع�ض التعديالت على القانون النافذ وتقدميه �إىل رئا�سة جمل�س النواب»‪.‬‬ ‫وتابع �أن «الربملان غري قادر على ت�شريع قانون انتخابات جمل�س النواب يف كانون‬ ‫الأول املقبل جلملة من الأ�سباب‪ ،‬منها اخلالفات ال�سيا�سية على بع�ض الفقرات‪،‬‬ ‫وكذلك العطلة الت�شريعية التي �سبتد�أ مطلع الأ�سبوع املقبل»‪ .‬واردف �إن «اجلميع‬ ‫ذاهب �إىل عدم �إج��راء االنتخابات يف مواعيدها املحددة»‪ ،‬م�ضيفا � ّأن «مفو�ضية‬ ‫االنتخابات اقرتحت على احلكومة تغيري املوعد الذي حددته لإجراء االنتخابات يف‬ ‫منت�صف �أيار املقبل وتقدميه ثالثة �أيام‪ ،‬بحيث تكون يوم ‪ 5/12‬بدال من ‪.»5/15‬‬

3912 AlmashriqNews  

AlmashriqNews

3912 AlmashriqNews  

AlmashriqNews

Advertisement