Page 1

‫العنوان‪ :‬شارع املغرب ‪ -‬بغداد‬ ‫محلة (‪ ،)304‬زقاق (‪ ، )8‬شارع (‪)11‬‬ ‫هاتف التحرير‪07901342845 :‬‬ ‫‪E-mail: almashriq_co@yahoo.com‬‬

‫أخيرة‬

‫‪Chairman of Administration Council‬‬ ‫‪Dr. Gandhi Muhammad Abdulkareem‬‬

‫طبعت مبطابع �شركة جمموعة امل�شرق للطباعة‬

‫رقم االيداع يف دار الكتب والوثائق ببغداد (‪ )791‬ل�سنة ‪2004‬‬

‫الأحد املوافق ‪ 28‬من �أيار ‪ 2017‬العدد ‪ - 3775‬ال�سنة الرابعة ع�شرة ‪Sunday,28 May, 2017 - No. 3775 Year 14‬‬ ‫يومي��ة عراقي��ة دولي��ة م�ستقلة ت�صدر ع��ن م�ؤ�س�سة امل�ش��رق لال�ستثم��ارات االعالمي��ة والثقافية‬

‫الآراء والأفكار املن�شورة ال تعرب بال�ضرورة عن ر�أي اجلريدة بل تعرب عن وجهات نظر ا�صحابها‬

‫طفل ير�ضع من �أمه املتوفاة يف م�شهد �صادم‬

‫مؤشرات‬

‫عل ��ى الرغ ��م من ك�ث�رة احل ��روب والك ��وارث‬ ‫يف الع ��امل‪َ ،‬يبقى لبع� ��ض املواق ��ف وامل�شاهد‬ ‫امل�ؤث ��رة وق ��ع معينّ ‪ ،‬ولع � ّ�ل ق�صة ه ��ذا الطفل‬ ‫ال ��ذي مت �إيج ��اده م�ؤخ� � ًرا يف الهن ��د ير�ض ��ع‬ ‫من �أم ��ه امليتة‪ ،‬هزت م�شاع ��ر الآالف‪ .‬بح�سب‬

‫موظف �أخفى �شهادة‬ ‫ملدة ‪ 23‬عام ًا!‬

‫�صحيف ��ة "دايلي مي ��ل"‪ ،‬ا�ستلمت ال�شرطة يف‬ ‫مقاطع ��ة دام ��وه‪ ،‬مادي ��ا برادي� ��ش يف الهن ��د‪،‬‬ ‫تقارير تفيد بالعثور عل ��ى جثة امر�أة بالقرب‬ ‫من حمطة القطار‪ ،‬وعندما ذهبوا لتفقد الأمر‪،‬‬ ‫وج ��دوا ح�شدًا يتحل ��ق حول امل ��ر�أة املتوفاة‪،‬‬

‫جهاد زاير‬

‫ما حكم �إخفاء املوظف وثائق عن مواطن بحاجة ما�سة �إليها وهو‬ ‫ي�ستحق احل�صول عليها وفق ًا للقانون؟!‬ ‫ال �أري� � ُد �أن �أحت ��دث بغمو� ��ض ع ��ن ه ��ذا املو�ض ��وع‪ ،‬وبـ�إم ��كاين‬ ‫الت�صريح �صراحة عن تفا�صيله‪ ،‬وملخ�صه يف ال�س�ؤال التايل‪ :‬ما‬ ‫حكم �إخفاء موظف يف ت�سجيل جامعة بغداد �شهادة تخرج �إحدى‬ ‫الطالبات احتاجتها من �أجل �أن توا�صل درا�ستها العليا يف �إحدى‬ ‫اجلامعات الأمريكية؟‬ ‫والق�ضي ��ة �أن ابنتي تخرجت من كلي ��ة الآداب بجامعة بغداد عام‬ ‫‪ 2004/2003‬وحني طالبت ب�شهادة تخرجها امتنع وقتها املوظف‬ ‫املخت�ص عن تزويدها بها لأنها تخرجت يف املرحلة الإعدادية من‬ ‫�إعدادية مينية و�أن عليها �أن تعود �إىل اليمن للح�صول على ن�سخة‬ ‫من �شهادته ��ا الإعدادية اليمنية وحني ذكرته ب�أنها �سبق �أن جلبت‬ ‫تل ��ك ال�شهادة يف العام الدرا�سي ‪ 1997/1996‬ومبوجبها �أكملت‬ ‫درا�سته ��ا اجلامعية ادعى املوظف الظامل �أن �شهادتها اليمنية غري‬ ‫موج ��ودة يف ملفها‪ ،‬وم�صادفة حني مراجعتنا قبل �أيام للح�صول‬ ‫عل ��ى ت�أيي ��د بتخرجها م ��ن الكلية اكت�شف ��ت املوظف ��ة اجلديدة �أن‬ ‫�شهادتها اليمنية موجودة يف ملفها منذ عام ‪ 1996‬وكانت مفاج�أة‬ ‫مل ن�صدقه ��ا باعتبار �أن �إخفاء ال�شهادة مل يكن مرب ًرا �أبد ًا وان هذا‬ ‫كلفنا الكثري الكثري و�ضيع عل ��ى ابنتي �إكمال درا�ستها العليا ملدة‬ ‫تزيد على ‪ 23‬عاما حتى الآن!‬ ‫�إن م ��ن حقن ��ا �أن نعر� ��ض هذه اجلرمية عل ��ى الر�أي الع ��ام وعلى‬ ‫رئي� ��س احلكومة ووزي ��ر التعليم الع ��ايل والبح ��ث العلمي لعلنا‬ ‫نح�صل على �إجابة ت�شف ��ي قلوبنا وتعو�ض على ابنتي احل�صول‬ ‫على حقوقها ملدة ‪ 23‬عام ًا؟!‬

‫عرو�س جريئة ترمي «الباروكة» على ال�ضيوف بد ًال من باقة الورد‬

‫تحَ ل ��ت عرو�س م�صابة بال�سرطان بال�شجاعة الكافي ��ة لرمي باروكة تغطي �شعرها قبل �أن‬ ‫ترمي باقة الورود يف حفل زفافها‪ .‬وقررت جيمي �ستينبورن �أن حتتفل بهزمية ال�سرطان‬ ‫بعد �صراع دام ‪� 16‬شهرا بالزواج من خطيبها جون �ستيفن�سون‪ .‬وظهرت يف مقطع فيديو‬ ‫ع�ب�ر موقع يوتيوب ت�ستعد لرم ��ي باقة الورود للو�صيفات و�أ�صدقائه ��ا من الن�ساء داخل‬ ‫قاعة يف والية تك�سا� ��س الأمريكي ��ة‪ ،‬لكن فوجئ اجلميع برمي باروك ��ة تغطي ر�أ�سها‪ ،‬ما‬ ‫�أث ��ار حما�ستهم‪ ،‬و�أخ ��ذوا ي�صفقون‬ ‫لها وتعالت �صرخاتهم‪.‬‬

‫بث �إذاعي حتت املاء‪ ..‬واملذيع يدخل (غيني�س)!‬

‫خا� � َ�ض مقدم برامج يف حمط ��ة �إذاعية بدولة الإمارات‬ ‫العربي ��ة املتح ��دة‪ ،‬جترب ��ة فري ��دة م ��ن نوعه ��ا عندم ��ا‬ ‫ا�ست�ض ��اف �أطول فرتة بث م ��ن حتت املاء‪ .‬وا�ست�ضاف‬ ‫�ست ��و توالن من القن ��اة الإذاعية الرابعة‪ ،‬بث� � ًا حي ًا دام‬ ‫خم� ��س �ساع ��ات و‪ 25‬دقيق ��ة م ��ن داخ ��ل خ ��زان �ضخم‬ ‫يحت ��وي عل ��ى ما يقرب م ��ن ‪ 3‬ماليني غال ��ون من املاء‪،‬‬ ‫يف منتجع النخيل مبدينة دبي‪ .‬وقد فاز توالن وفريقه‬

‫وق ��د �صدمه ��م وج ��ود طفله ��ا الر�ضي ��ع ق ��رب‬ ‫جثمانه ��ا‪ ،‬وحماوالت ��ه الربيئ ��ة يف متابع ��ة‬ ‫الر�ضاع ��ة منه ��ا‪ .‬مون ��ا بامليك ��ي (‪ 27‬عا ًم ��ا)‬ ‫كان مم ��ن �شه ��دوا امل�أ�س ��اة‪ ،‬وق ��د عل ��ق قائال‪:‬‬ ‫عندما ر�أين ��ا اجلثة �أبلغن ��ا ال�شرطة‪ ،‬ولكن ما‬ ‫�أن اقرتبن ��ا حتى الحظنا طف�ل�ا �صغريًا يبكي‬ ‫بي�أ� ��س‪ ،‬ويحاول الر�ضاعة من �أمه امليتة‪ ،‬وقد‬ ‫جع ��ل امل�شهد �أعيننا تدم ��ع!‪� .‬أما ال�ضابط ناند‬ ‫رام‪ ،‬امل�س� ��ؤول عن الأم ��ن يف املنطقة املحيطة‬ ‫باملحط ��ة‪ ،‬فق ��د �صرح بالت ��ايل‪� :‬إن ع ��دم تلقي‬ ‫الطف ��ل ا�ستجابة من �أم ��ه‪ ،‬جعله يبكي مم�س ًكا‬ ‫بها‪ ،‬يف حماولة لإطعامه‪ .‬لقد جعلتنا احلادثة‬ ‫عاجزي ��ن عن التعب�ي�ر‪ ،‬فهذا الأم ��ر املحزن مل‬ ‫ن�شه ��د مثل ��ه �ساب ًق ��ا‪ .‬و�أ�ض ��اف‪ :‬فيم ��ا يتعلق‬ ‫جار‪ ،‬وي�شتبهون‬ ‫ب�سبب الوفاة‪ ،‬ف�إن التحقيق ٍ‬ ‫بتع ّر� ��ض املر�أة حل ��ادث‪ ،‬لأنها كانت تنزف من‬ ‫�أنفها و�أذنيها‪.‬‬

‫بلق ��ب �صاحب �أطول بث �إذاعي حي من حتت املاء‪،‬‬ ‫ودخل بذلك �سجل غيني�س للأرقام القيا�سية‪ .‬وقال‬ ‫ت ��والن معلق ًا على جتربته‪ :‬لقد كنت حمظوظ ًا مبا‬ ‫فيه الكفاية للم�شارك ��ة يف بع�ض الأعمال املثرية‬ ‫خ�ل�ال مهنت ��ي الإذاعية‪ ،‬ولكن م ��ا حققته م�ؤخر ًا‬ ‫يف دخ ��ول �سج ��ل غيني� ��س للأرق ��ام القيا�سي ��ة‪،‬‬ ‫كان �أف�ض ��ل �إجن ��از يل يف حيات ��ي‪ .‬و�أ�ض ��اف‪:‬‬ ‫�أ�شك ��ر الفريق ال ��ذي �ساعدين يف ه ��ذه املهمة‪،‬‬ ‫فقد بذل �أع�ض ��اء الفريق جهد ًا خرافي ًا لتحقيق‬ ‫هذا الإجناز‪ .‬وتطلب هذا البث �ستة غوا�صني‬ ‫حمرتف�ي�ن لتغي�ي�ر �أ�سطوان ��ات الأوك�سجني‬ ‫‪ 11‬م ��رة لت ��والن وفريق ��ه ط ��وال وجوده ��م‬ ‫حتت املاء‪ ،‬حيث قام ت ��والن ببث املو�سيقى‬ ‫وتلق ��ى املكاملات الهاتفية حت ��ت املياه التي‬ ‫احتوت على ‪ 65000‬حيوان بحري‪ .‬وبعد‬ ‫انته ��اء الب ��ث‪ ،‬ق ��ام رئي� ��س جلن ��ة غيني�س‬ ‫للأرق ��ام القيا�سي ��ة �سامر خل ��وف‪ ،‬بت�سليم‬ ‫توالن لوحة تذكارية حتمل �شعار غيني�س‪،‬‬ ‫بح�سب موقع "يو بي �آي" الإلكرتوين‪.‬‬

‫عا�ش ‪ 147‬عام ًا مدخن ًا �شره ًا‪..‬‬ ‫وقبل وفاته (ك�شف ال�سر)‬ ‫ُت ��ويف الرجل الذي يعتقد �أنه الأطول عمر ًا يف الأر�ض‪ ،‬وذل ��ك يف �إندوني�سيا‪ ،‬وا�سمه �سودمييجو‪،‬‬ ‫وبح�سب بطاقة هوية كانت معه فهو من مواليد عام ‪ .1870‬لكن ال ميكن اعتباره �أكرب معمر ر�سمي ًا‪،‬‬ ‫حي ��ث �إن �سجالت املواليد يف البالد مل تبد�أ �إال عام ‪ ،1900‬مع‬ ‫ذلك فقد اكت�س ��ب الرجل �شهرة ب�سب ��ب عمره الطويل‪.‬‬ ‫ويعتق ��د ال�س ��كان �أنه مل يكن يك ��ذب ب�ش�أن حقيقة‬ ‫عمره‪ ،‬و�أنه فع ًال قد و�صل �إىل ‪� 147‬سنة عند‬ ‫وفاته‪ ،‬بعد �أن ُنق ��ل �إىل امل�ست�شفى يف ‪12‬‬ ‫ني�س ��ان املا�ض ��ي‪ ،‬ب�سبب تده ��ور حالته‬ ‫ال�صحي ��ة‪ ،‬لكنه �أ�صر عل ��ى العودة �إىل‬ ‫املن ��زل بعد ‪� 6‬أيام‪ .‬وبع ��د �أن عاد �إىل‬ ‫البي ��ت مل يعد ي�أكل �س ��وى ملعقة من‬ ‫الع�صي ��دة وي�ش ��رب قلي ًال م ��ن املاء‪،‬‬ ‫وفق ما �أخرب حفي ��ده �سويانتو "بي‬ ‫بي �س ��ي"‪ .‬ومل ي�ستمر الو�ضع �سوى‬ ‫يوم�ي�ن‪ ،‬بعده ��ا رف� ��ض �أن ي� ��أكل �أو‬ ‫ي�ش ��رب �إطالق ًا‪ .‬وخالل عم ��ر مديد‪ ،‬فقد‬ ‫تويف �أبنا�ؤه الع�شرة‪ ،‬وع�شرة من �أقاربه‬ ‫و�أرب ��ع زوجات‪ .‬وقد كان مدخن� � ًا �شره ًا �إىل‬ ‫�أيامه الأخرية‪ ،‬وقال قبل وفاته �إن "ال�سر" وراء‬ ‫عم ��ره الطوي ��ل هو ال�ص�ب�ر‪ ،‬و�أن لدي ��ه النا�س الذين‬ ‫يحبون ��ه ويقدمون له الرعاية‪ .‬وبح�سب ال�سجالت الر�سمية‬ ‫املتحق ��ق منها عل ��ى م�ستوى الع ��امل ف�إن �أك�ب�ر �شخ�ص معمر‪ ،‬ه ��ي ال�سيدة‬ ‫الفرن�سية جني كاملينت‪ ،‬التي توفيت عن ‪� 122‬سنة‪ ،‬يف عام ‪.1997‬‬

‫هذه مهنة بيومي ف�ؤاد قبل ال�شهرة!‬ ‫ك�ش � َ�ف الفنان امل�ص ��ري بيومي ف� ��ؤاد‪ ،‬الأكرث ظهور ًا عل ��ى ال�شا�شة امل�صري ��ة‪� ،‬أنه كان‬ ‫يعم ��ل �سائ ��ق �سيارة �أج ��رة بناء على رغبة وال ��ده قبل �أن يدخل ع ��امل الفن والتمثيل‪.‬‬ ‫و�أعل ��ن ف� ��ؤاد عن مهنته القدمي ��ة يف �إطار حلقة جديدة من برناجم ��ه "بيوميات" على‬ ‫رادي ��و "�إيرنج ��ي" الذي يبث على تردد ‪ ،92.1‬التي حتدث فيه ��ا عن �أخطاء الآباء يف‬ ‫ح ��ق �أبنائه ��م؛ ب�سبب دفن مواهبهم و�إرغامهم على تغيري م�س ��ار حياتهم‪ .‬و�أكد الفنان‬ ‫امل�ص ��ري �أن ��ه كانت لديه رغبة قدمي ��ة يف �أن ي�صبح فنان ًا �أو مغني� � ًا ولكن والده رف�ض‬ ‫وق ��رر �أن يكون �سائق �سيارة �أجره مثله‪ ،‬الفت ًا �إىل �أن املجتمع امل�صري �سيكون �أف�ضل‬ ‫�إذا �أتاح الآباء لأبنائهم تقرير م�صريهم وحتقيق �أحالمهم‪.‬‬

‫إلى السادة المعلنين‬

‫دوائر الدولة والشركات‬

‫والمكاتب اإلعالمية كافة‬

‫م‪ /‬اعتماد عنوان‬

‫نرجو اعتماد الربيد االلكرتوين اجلديد يف حالة ن�شر اعالناتكم‬ ‫يف جريدتنا ومرا�سلتنا على العنوان التايل ح�صرا‪.‬‬

‫‪07706592736‬‬ ‫‪07706949605‬‬

‫‪aalan.almashraq@yahoo.com‬‬

‫�إعالن بيع مواد‬ ‫تتوفر امل��واد امل��درج��ة �أدن ��اه‪ ،‬فائ�ضة ع��ن احلاجة‪،‬‬ ‫معرو�ضة للبيع‪ ،‬فعلى الراغبني بال�شراء‪ ،‬االت�صال‬ ‫على �أرقام املوبايل املدرجة �أدناه‪.‬‬ ‫‪ -1‬ماكنة طبع متكاملة نوع (ك��وز انكليزي) �أربعة‬ ‫�ألوان ‪ +‬يونت طبع �أ�سود لون واحد عدد ‪ 3‬كذلك توجد‬ ‫مواد احتياطية‪ ..‬علم ًا �أن املاكنة جاهزة للعمل‪.‬‬ ‫‪ -2‬جهاز فرز نوع (فوجي) عاطل مع توفر �أدوات‬ ‫احتياطية‪.‬‬

‫�أرقام املوبايل‪:‬‬ ‫‪07901566805 /07702554152‬‬

‫�أريانا غراندي‬ ‫تلغي حفالت يف مدن‬ ‫�أوروبية بعد هجوم مان�ش�سرت‬

‫ك�ش � َ‬ ‫�ف مقربون من النجمة�أريانا غران ��دي �أنها �ألغت حفلني يف لندن‬ ‫وخم�س حفالت �أخرى يف �أوروبا‪ ،‬بعد الهجوم الذي راح �ضحيته ‪22‬‬ ‫�شخ�ص ًا يف حف ��ل �أقامته مبدينة مان�ش�سرت‪ .‬وكان من املقرر �أن تغني‬ ‫غراندي (‪ 23‬عام ًا)‪ ،‬يف حفلني يومي اخلمي�س واجلمعة بقاعة (�أوه‪)2‬‬ ‫يف لن ��دن‪ ،‬يف �إط ��ار جولتها الت ��ي حتمل ا�س ��م (‪Dangerous‬‬ ‫‪ .)Woman‬وقال ��ت �شرك ��ة الت�سجي�ل�ات املرتبط ��ة بها يف بيان‬ ‫�إن العر�ض�ي�ن �ألغي ��ا عالوة‪ ،‬على عرو�ض �أخ ��رى يف بلجيكا وبولندا‬ ‫و�أملاني ��ا و�سوي�سرا‪ ،‬كانت مق ��ررة حتى اخلام�س م ��ن يونيو‪ .‬وجاء‬ ‫يف البي ��ان‪ :‬نتيجة الأحداث امل�أ�ساوية يف مان�ش�سرت مت تعليق جولة‬ ‫(‪ )Dangerous Woman‬م ��ع �أريان ��ا غران ��دي‪ ،‬حتى يتم‬ ‫تقيي ��م املوقف وننع ��ي الذين فقدوا �أرواحه ��م‪ .‬وقالت اجلهة املنظمة‬ ‫�إنه ��ا �سرتد مقابل التذاكر حلامليها‪ .‬وكان ��ت �أريانا غرندي‪ ،‬قد عادت‬ ‫�إىلالواليات املتحدة يوم الثالثاء املا�ضي‪.‬‬

‫الراق�صة لو�سي تبكي‪:‬‬ ‫�سما امل�صري م�سخرة‬ ‫َ‬ ‫مت عر� ��ض الربومو اخلا�ص لربنام ��ج (�شيخ احلارة)‬ ‫الذي تقدم ��ه الإعالمية امل�صرية ب�سمة‬ ‫وهب ��ة‪ ،‬وال ��ذي �سيعر� ��ض خ�ل�ال‬ ‫�شه ��ر رم�ض ��ان احل ��ايل‪.‬‬ ‫وكان ��ت الراق�ص ��ة‬ ‫امل�صرية لو�سي من‬ ‫ب�ي�ن الفنان ��ات‬ ‫ا للو ا ت ��ي‬ ‫قام ��ت ب�سم ��ة‬ ‫با �ست�ضا فته ��ن‬ ‫حيث تب ��دو لو�سي‬ ‫يف الربوم ��و وه ��ي‬ ‫ت�ص ��ف الراق�صة �سما‬ ‫امل�ص ��ري بامل�سخ ��رة‬ ‫كما تطل ��ب من الله �أن‬ ‫ي�ساحمه ��ا وه ��ي يف‬ ‫غاي ��ة الت�أثر حت ��ى �أنها‬ ‫بك ��ت‪ .‬يذك ��ر ب� ��أن لو�س ��ي‬ ‫�صرحت م�ؤخر ًا ب�أنها ترف�ض‬ ‫ارت ��داء املاي ��وه يف الأف�ل�ام‬ ‫لكنه ��ا تقب ��ل بارت ��داء بدل ��ة‬ ‫رق�ص لأنها مالب�س عمل‪.‬‬


‫| قوس قزح |‬

‫الأحد املوافق ‪ 28‬من �أيار ‪ 2017‬العدد ‪ 3775‬ـ ال�سنة الرابعة ع�شرة‬ ‫‪Sunday ,28 May. 2017 No. 3775 Year 14‬‬

‫في اليوم األول من رمضان‬

‫الأب�������راج‬

‫�سقوط ح�صن بابليون والبدء بفتح الأندل�س‬ ‫يِف اليوم الأول من �شهر رم�ضان املبارك حدثت عدة وقائع مهمة‬ ‫�أبرزها �سقوط ح�صن بابليون وفاة عبد الله بن عمر وبدء فتح‬ ‫الأندل�س ودعوة الأزهر للجهاد �ضد الإجنليز‪ .‬وا�ستعر�ض الباحث‬ ‫يف الرتاث و�سيم عفيفي ورئي�س موقع تراثيات الذي يهتم بر�صد‬ ‫الأحداث الرتاثية‪ ،‬ح�سب “العربية”‪ ،‬هذه الوقائع ويقول �إن‬ ‫اليوم الأول من �شهر م�ضان املبارك �شهد �سقوط ح�صن بابليون‬ ‫يف م�صر ودخول الفتح الإ�سالمي‪ .‬و�أ�ضاف �أن فتح م�صر حدث‬ ‫جلل يف تاريخ الإ�سالم‪ ،‬ومل يكن �أمر فتحها بالأمر الهينّ ‪ ،‬فقد مر‬ ‫فتحها على عدة مراحل‪ ،‬غري �أن مرحلة ح�صار ح�صن بابليون‬ ‫كانت املرحلة الفارقة يف تاريخ فتح م�صر‪ ،‬وتابع �أن ح�صن‬ ‫بابليون مت بنا�ؤه يف ع�صر الإمرباطور تراجان يف القرن الثاين‬ ‫امليالدي وقام برتميمه وتو�سيعه وتقويته الإمرباطور الروماين‬ ‫�أركاديو�س يف القرن الرابع امليالدي‪.‬‬ ‫الإمرباطور تراجان‬

‫ويف ‪ 1‬رم�ضان من عام ‪ 20‬هجرية املوافق ‪� 13‬أغ�سط�س من عام‬ ‫‪ 641‬ميالدية كانت نهاية ح�صار ح�صن بابليون بعد ح�صار دام‬ ‫نحو ‪� 7‬أ�شهر‪ ،‬حيث بد�أ يف ‪ 18‬ربيع الآخر ‪ 20‬هـ‪ ،‬وكان �سقوطه‬ ‫�إيذا ًنا بدخول الإ�سالم يف م�صر‪ .‬ويقول الباحث يف الرتاث �إنه‬ ‫يف مثل هذا اليوم تويف عبد الله بن عمر بن اخلطاب �أحد �أهم‬ ‫رموز التاريخ الإ�سالمي و�أ�شهر �أبناء ال�صحابة الكبار‪ ،‬و�صفه‬ ‫احلافظ الذهبي بالإمام القدوة وهو �أحد ال�ستة الذين كانوا �أكرث‬ ‫ال�صحابة رواية‪ ،‬و�أحد العبادلة الأربعة‪ ،‬وثانيهم ابن عبا�س‪،‬‬ ‫وثالثهم عبد الله بن عمرو بن العا�ص‪ ،‬ورابعهم عبد الله بن‬

‫الزبري‪ ،‬يف مكة معقل ا�ضطهاد امل�سلمني بعد �إعالن البعثة النبوية‬ ‫وقبيل الهجرة‪ ،‬ولد عبد الله بن عمر و�أ�سلم وهو �صغري ثم هاجر‬ ‫مع �أبيه‪ .‬كان �شجاع ًا مثل �أبيه فعر�ض نف�سه على النبي �صلى الله‬ ‫عليه و�سلم مقات ًال يف غزوة �أحد‪ ،‬لكن مت ا�ستبعاده ل�صغر �سنه‪،‬‬ ‫و�شهد فتح مكة وله ‪� 20‬سنة‪ ،‬و�شهد الفتوح كلها يف ع�صري �أبي‬ ‫ِ‬

‫�أثارتْ والدة ماعز بعني واحدة‬ ‫�ضجة يف الهند‪ ،‬ور�أى البع�ض‬ ‫�أنها معجزة ميكن �أن يتربك بها‪،‬‬ ‫حيث اعتقد القرويون مبنطقة‬ ‫�أ�سام �أنه حيوان مقد�س‪. .‬ورغم‬ ‫�أن الأطباء توقعوا موت املاعز‬ ‫خالل �أيام وجيزة‪� ،‬إال �أنه عرب عدة‬ ‫�أ�سابيع وما زال �صامدا‪ .‬وي�سمى‬ ‫هذا العيب اخللقي بـ “�سيكلوبيا”‬ ‫ويحدث عندما ال يتمو�ضع‬ ‫ن�صفا الدماغ ب�شكل طبيعي‪،‬‬ ‫ما ي�ؤدي �إىل ت�شكيل جتويف‬ ‫مركزي واحد مع عني واحدة‪،‬‬ ‫كما تختفي الرمو�ش واجلفون‪.‬‬

‫وقال مالك املاعز‪ ،‬خموري دا�س‪:‬‬ ‫“لقد �أ�صبت بالده�شة‪� ..‬إنها‬ ‫مثل معجزة وقد جاء النا�س‬ ‫�إلينا لر�ؤية هذا املاعز الطفل”‪.‬‬ ‫و�أ�ضاف‪�“ :‬إنها م�س�ؤوليتي‬ ‫لرعاية هذا املاعز و�إطعامه على‬ ‫�أنه طبيعي”‪ .‬ويعتقد خموري‬ ‫�أنه هبة �إلهية �أن يكون املاعز بهذا‬ ‫ال�شكل‪ ،‬كما يظن �أن هذا املاعز‬ ‫وكونه جاء بهذا الو�ضع �سوف‬ ‫يجلب له احلظ ولعائلته‪ .‬وقال‪:‬‬ ‫“لقد �أ�صبحنا م�شهورين بف�ضله‬ ‫فالنا�س �أ�صبحوا ي�أتون �إلينا‬ ‫لر�ؤيته وبف�ضله عرفونا”‪.‬‬

‫طفلة عمرها ‪� 10‬سنوات تطلب �إجها�ض جنينها من زوج �أمها!‬ ‫يِف ق�صة مروعة‪ ،‬طلبت طفلة هندية عمرها ‪10‬‬ ‫�سنوات من املحكمة ال�سماح لها بالإجها�ض‪،‬‬ ‫بعد �أن حملت �إثر اغت�صابها من قبل زوج �أمها‬ ‫مرات عدة‪ .‬وجل�أت �أم الطفلة للمحكمة يف والية‬ ‫هاريانا �شمال الهند‪ ،‬نظرا لأن القوانني متنع‬

‫الإجها�ض بعد فرتة حمل تتجاوز ‪� 20‬أ�سبوعا‪،‬‬ ‫علما �أن الطفلة حامل يف �شهرها اخلام�س‪.‬‬ ‫و�أفادت �صحيفة “مريور” الربيطانية‪ ،‬نقلاً عن‬ ‫�صحف هندية‪ ،‬ب�أن الأم اكت�شفت حمل ابنتها‬ ‫و�أخذتها للطبيب الذي �أكد احلمل‪ ،‬م�ضيفة �أن‬

‫الحمل | ‪| 4/20 - 3 /20‬‬

‫و�شهد‬ ‫وفار�س غازي ًا‪ِ ،‬‬ ‫بكر وعمر فقدِ م ال�شام والعراق والب�صرة ِ‬ ‫فتح م�صر‪ ،‬وقد تويف بن عمر ر�ضي الله عنه يف ‪ 1‬رم�ضان �سنة‬ ‫ثالث و�سبعني من الهجرة‪ ،‬وهو ابن خم�س وثمانني �سنة‪ .‬وي�ؤكد‬ ‫الباحث و�سيم عفيفي �أنه يف مثل هذا اليوم يوم ‪ 1‬رم�ضان لعام‬ ‫‪ 91‬هجرية‪ ،‬ويف ع�صر اخلليفة الأموي الوليد بن عبد امللك بن‬ ‫مروان وعلى يد القائد العربي مو�سى بن ن�صري والقائد طارق‬ ‫بن زياد‪ ،‬كان بدء فتح الأندل�س‪ ،‬و�أ�ضاف �أنه يف يوم اجلمعة‬ ‫يف ‪ 1‬رم�ضان عام ‪ 428‬هـ تويف العامل ابن �سينا‪ ،‬ووهو �أبو‬ ‫علي احل�سني بن عبد الله بن احل�سن بن علي بن �سينا‪ ،‬ا�شتهر‬ ‫بالطب والفل�سفة وا�شتغل بهما‪ ،‬ولد يف قرية �أف�شنة الفار�سية‬ ‫قرب بخارى يف �أوزبك�ستان حالي ًا‪ ،‬من �أب من مدينة بلخ يف‬ ‫�أفغان�ستان حاليا و�أم قروية يف �سنة ‪ 370‬هـجرية ‪ 980‬ميالدية‪.‬‬ ‫كان بن �سينا عامل ًا وفيل�سوف ًا وطبيب ًا و�شاعر ًا‪ ،‬ولُ ِ ّقب بال�شيخ‬ ‫الرئي�س واملعلم الثالث بعد �أر�سطو والفارابي‪ ،‬كما عرف ب�أمري‬ ‫الأطباء و�أر�سطو الإ�سالم‪ ،‬وكان �سابق ًا لع�صره يف جماالت‬ ‫فكرية عديدة‪ ،‬ومل ي�صرفه ا�شتغاله بالعلم عن امل�شاركة يف احلياة‬ ‫العامة يف ع�صره‪ ،‬فقد تعاي�ش مع م�شكالت جمتمعه‪ ،‬وتفاعل مع‬ ‫ما ميوج به من اجتاهات فكرية‪ ،‬و�شارك يف �صنع نه�ضته العلمية‬ ‫واحل�ضارية‪ .‬كما �أ�ضاف عفيفي �أنه يف مثل هذا اليوم الأول من‬ ‫رم�ضان عام ‪ 1299‬هجرية دعا الأزهر للجهاد �ضد االجنليز‪،‬‬ ‫حيث �أحدثت الثورة العرابية زلزا ًال عنيف ًا يف �أ�سرة حممد علي‬ ‫كون �أنها حركة ع�سكرية �أرادت �إ�صالحات �شاملة‪ ،‬و�إبان تلك‬ ‫الأحداث انخرط الأزهريون يف الثورة‪ ،‬وبد�أ دورهم يف �إثارة‬ ‫احلمية الوطنية لقوى ال�شعب‪.‬‬

‫والدة ماعز بعني واحدة يف الهند والأهايل يتربكون به‬

‫‪11‬‬

‫فيديو �صادم‬ ‫لطفلة عربية ‪� 10‬أعوام‬ ‫تدخن ال�شي�شة‬

‫�أثا َر فيديو تداوله ن�شطاء على مواقع التوا�صل‬ ‫االجتماعي‪ ،‬اال�ستياء لطفلة عربية مل تتجاوز ‪� 10‬أعوام‬ ‫وهي تدخن ال�شي�شة يف منزل ذويها‪ ،‬و�أمام والدتها‪.‬‬ ‫و�أظهر الفيديو‪ ،‬الطفلة وهي جتل�س على كنبة يف‬ ‫منزلها‪ ،‬وبد�أت ت�صرخ على والدتها لإعطائها ال�شي�شة‪،‬‬ ‫فت�ستجيب االم لطلب الطفلة‪ ،‬وتعطيها ال�شي�شة لتدخن‬ ‫بدون اي تردد‪ .‬وقد �أثار الفيديو انتقادات وا�سعة‪ ،‬ال‬ ‫�سيما و�أنه يناق�ض القاعدة الطبيعية التي تفر�ض حماية‬ ‫القا�صرين والأطفال من �أي �أذى‪ ،‬وعدم تعري�ضهم ملخاطر‬ ‫�صحية ومعنوية على ال�سواء‪ .‬كما �أنه بات من املعروف‬ ‫�أن لل�شي�شة م�ضارا تفوق م�ضار تدخني ال�سجائر حتى‪.‬‬

‫مهني ًا‪ :‬تهتم اليوم مبعاجلة امل�سائل القانونية املطلوبة منك من قبل‬ ‫�أرباب العمل‪ .‬عاطفي ًا‪� :‬إذا كنت �أعزب ف�إن فر�ص ��ة جتمعك ب�شخ�ص‬ ‫مميز ت�شعر �أنه �شريك العمر قد ت�أتيك اليوم فا�ستغلها‪.‬‬ ‫الثور‬

‫| ‪| 5/21 - 4 /21‬‬

‫مهني ًا‪ :‬ت�ش ��عر �أن قوانني العمل حت ّد من قدرتك على االبداع مع �أنك‬ ‫حتق ��ق الكثري م ��ن النجاحات املتتالية‪ .‬عاطفي� � ًا‪ :‬ال جتادل احلبيب‬ ‫يف �أمور وتفا�صيل تزعجه وال تكن مت�سرع ًا يف حكمك عليه‪.‬‬ ‫الجوزاء | ‪| 6/21 - 5 /22‬‬

‫حذار �سوء التفاهم الذي قد ي�ؤدي �إىل فو�ضى يف خططك العملية‪.‬‬ ‫عاطفي ًا‪ :‬االنفعال والع�ص ��بية لن يحال م�ش ��اكلك مع احلبيب‪ّ ،‬‬ ‫حتل‬ ‫بال�صرب وتناق�ش معه بهدوء‪.‬‬ ‫السرطان | ‪| 7/22 - 6/22‬‬

‫مهني ًا‪ّ :‬‬ ‫تب�ش ��ر الأم ��ور بيوم مايل مزده ��ر �أو ب�أرب ��اح حتققها‪� ،‬أو‬ ‫ب�إيج ��اد و�س ��ائل جدي ��دة يف العم ��ل ت�س ��اعدك على زي ��ادة دخلك‪.‬‬ ‫عاطفي� � ًا‪ :‬ال ت ��دع الأم ��ور ترتاك ��م بينك وب�ي�ن احلبيب وناق�ش ��ها‬ ‫بالتفا�صيل لكي ت�ضع النقاط على احلروف‪.‬‬ ‫األسد | ‪| 8/22 - 7/23‬‬

‫مهني� � ًا‪ :‬فاو� ��ض و�س ��اوم بج ��ر�أة و�أع ��د ق ��راءة ح�س ��اباتك وقيّم‬ ‫الأو�ض ��اع بغي ��ة تعزي ��ز ا�س ��تقرارك امل ��ايل ك ��ي تخرج بق ��رارات‬ ‫مهمة‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬عليك تبادل الأحاديث الهادئة مع ال�ش ��ريك وطم�أنة‬ ‫هواج�سه ودعمه والوقوف �إىل جانبه لي�شعر بال�سالم والراحة‪.‬‬ ‫العذراء | ‪| 9/22 - 8/23‬‬

‫مهني ًا‪ :‬مركور الذي انتقل �إىل برج الثور يتحدث عن مكاف�أة تفوق‬ ‫توقعات ��ك‪ ،‬لك ��ن كن حذر ًا وجتن ��ب املواجهات املهني ��ة �أو التطرق‬ ‫�إىل �ش ��راكة �ش ��ائكة‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬قرارات حا�سمة جتاه ال�شريك‪ ،‬على‬ ‫الرغم من حماوالت بع�ض ��هم ت�أخري املواجهة‪ ،‬لكن الأمور حتمية‬ ‫وال حتتمل الت�أجيل‪.‬‬

‫الميزان | ‪| 10/22 - 9/23‬‬

‫مهني� � ًا‪ :‬يبل ��غ طموحك �أق�ص ��ى درجاته ليب�ش ��ر بانق�ل�اب هائل يف‬ ‫م�ص ��لحتك مهما �س ��معت من انتقادات‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬ال حتمّل ال�ش ��ريك‬ ‫هموم امل�ستقبل‪ ،‬فهو غري م�س�ؤول عن �أمور مل يرتكبها‪.‬‬ ‫العقرب | ‪| 11/22 - 10/23‬‬

‫مهني ًا‪ :‬ال تدع �أمورك ال�شخ�صية ت�ؤثر يف �أدائك‪ ،‬ر ّكز على النجاح‬ ‫ال ��ذي تطمح �إليه‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬مت ّر عالقتك باحلبيب بالفتور‪� ،‬أ�ض ��ف‬ ‫الإثارة عليها خ�شية �أن ت�صل �إىل القطيعة‪.‬‬ ‫القوس | ‪| 12/22 - 11/23‬‬

‫مهني ًا‪ :‬تتاح �أمامك فر�ص عمل كثرية من �ش� ��أنها �أن جتعلك ت�س�ي�ر‬ ‫على الطريق ال�ص ��حيح للتقدم‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬حتاول تغيري ت�ص ��رفاتك‬ ‫مع ال�شريك ولكنك بهذه الطريقة تبتعد عنه وتزيد الهوّ ة بينكما‪.‬‬ ‫الجدي | ‪| 1/19 - 12/23‬‬

‫مهني� � ًا‪ :‬تعي� ��ش ارتب ��اك ًا وت�أجي ًال لبع� ��ض الأعمال‪ ،‬لك ��ن ال تخف‬ ‫على م�ستقبل م�ش ��اريعك‪ ،‬فهي ت�سري باالجتاه ال�صحيح‪ .‬عاطفي ًا‪:‬‬ ‫الو�ضع يتط ّلب منك تفهّم ًا للحبيب وملواقفه‪ ،‬حر�ص ًا على ا�ستقرار‬ ‫العالقة وحمايتها من �أي تو ّتر‪.‬‬

‫الطفلة �أخربت والدتها ب�أن زوجها اغت�صبها يف‬ ‫البيت بينما كانت الأم يف عملها‪ .‬و�أ�شارت �إىل‬ ‫�أن ال�شرطة اعتقلت زوج الأم‪ ،‬يف حني عر�ضت‬ ‫الق�ضية على املحكمة العليا لتقرير �إذا كان‬ ‫�سي�سمح للفتاة ب�إجها�ض جنينها �أم ال‪.‬‬

‫الدلو‬

‫| ‪| 2/18 - 1/20‬‬

‫مهني� � ًا‪ :‬انطالق ��ة جيدة نح ��و �آفاق وا�س ��عة وجناح ��ات مهنية قد‬ ‫ت�س ��اعدك على تطوي ��ر قدرات ��ك‪ .‬عاطفي� � ًا‪� :‬أحداث �س ��عيدة تظهر‬ ‫مالحمه ��ا يف غ�ض ��ون �أي ��ام وال �س ��يما �أن النيات �ص ��افية يف هذا‬ ‫االجتاه‪.‬‬

‫صورة من األرشيف‬

‫الحوت | ‪| 3/19 - 2/19‬‬

‫قالوا في المرأة‬

‫• يف احلب تخل�ص املر�أة لعجزها عن اخليانة �أما الرجل فيخل�ص‬ ‫لأنة تعب من اخليانة‪.‬‬ ‫• يف احلب ت�س�أل املر�أة‪ :‬هل الرجل كتوم لل�سر وي�س�أل الرجل‪ :‬هل‬ ‫املر�أة جميلة‪.‬‬ ‫• يف حياة املر�أة ثالثة رجال‪ :‬الأب وهو الرجل الذي حترتمه‪ ..‬والأخ‬ ‫وهو الرجل الذي تخافه‪ .‬والزوج وهو الرجل الذي يخ�شاها‪.‬‬ ‫حل األلغاز‬

‫• اجلواب‪ :‬هو العلم الذي يتناول العلوم ال�سماوية وعلوم الف�ضاء‪.‬‬ ‫•اجلواب‪ :‬العامل الأمريكي" �سالك "اكت�شفه عام (‪ )1954‬م‪.‬‬ ‫•اجلواب‪ :‬العامل الفرن�سي" �سيناك " عام ‪ 1750‬م‪.‬‬

‫كلمات متقاطعة‬

‫‪ – 1736‬اجلي�ش الرو�سي يقوم بعملية تخريب وا�سعة يف �شبه جزيرة‬ ‫القرم التي كانت تابعة للدولة العثمانية‪.‬‬ ‫‪ – 1812‬الإمرباطورية الرو�سية توقع مع الدولة العثمانية معاهدة‬ ‫بوخار�ست التي كان من �أهم �شروطها بقاء واليتي الأفالق والبغدان‬ ‫حتت ال�سيطرة العثمانية‪.‬‬ ‫‪ – 1940‬بلجيكا ت�ست�سلم جلي�ش �أملانيا النازية‪ ،‬واململكة املتحدة‬ ‫تن�سحب من �شمال فرن�سا و�سقوط العا�صمة الفرن�سية باري�س بيد‬ ‫قوات �أملانيا النازية وذلك خالل احلرب العاملية الثانية‪.‬‬ ‫‪ – 1941‬الإنكليز يحبطون الثورة التي قادها رئي�س الوزراء العراقي‬ ‫ر�شيد عايل الكيالين �ضد االحتالل الإنكليزي‪.‬‬ ‫‪ – 1946‬انعقاد م�ؤمتر القمة العربي الأول يف مدينة �أن�شا�ص مب�صر‬ ‫برئا�سة امللك فاروق‪.‬‬ ‫‪ – 1949‬و�ضع د�ستور �أملاين جديد لتاليف الثغرات يف الد�ستور القدمي‬ ‫الذي �أو�صل �أدولف هتلر لدفة احلكم يف �أملانيا‪.‬‬ ‫‪� – 1963‬إع�صار يف باك�ستان ال�شرقية ي��ودي بحياة ‪� 30‬أل��ف ن�سمة‬ ‫ويدمر �آالف املنازل‪.‬‬ ‫‪ – 1964‬امل �ل��ك ح���س�ين يفتتح ال� ��دورة الأوىل للمجل�س الوطني‬ ‫الفل�سطيني يف القد�س والذي مت فيه اتخاذ قرار ت�شكيل منظمة التحرير‬ ‫الفل�سطينية‪.‬‬ ‫‪� – 1993‬إريرتيا تن�ضم �إىل الأمم املتحدة‪.‬‬ ‫‪� – 1999‬إعادة عر�ض لوحة الع�شاء الأخري ال�شهرية التي ر�سمها الر�سام‬ ‫ال�شهري ليوناردو دا فين�شي وذلك بعد ‪ 22‬عامًا من الإ�صالح والرتميم‪.‬‬

‫مهني ًا‪ :‬تخطئ ح�س ��اباتك �إذا كنت تنتظر انفراج ًا �أو ت�سوية‬ ‫وا�ض ��حة �أو نتيجة حا�س ��مة لأمر معينّ ‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬اجلو يثري‬ ‫لديك املخ ��اوف والهواج� ��س وال ب ّد م ��ن �أن يب ّددها احلبيب‬ ‫لتطمئن وترتاح‪.‬‬

‫بناية وزارة اخلارجية يف العهد امللكي‪ ..‬يف باب املعظم‪ ..‬قبالة وزارة ال�صحة حالي ًا وال�سجن املركزي �سابق ًا‬ ‫ألغاز‪...‬‬

‫• ما علم "الثيولوجيا"؟‬ ‫• يف �أي عام اكت�شف اللقاح �ضد �شلل الأطفال؟ومن الذي اكت�شفه؟‬ ‫من الذي اكت�شف كريات الدم البي�ضاء؟‬

‫هل تعلم‬

‫من أقوال المشاهير‬

‫الأمومة هي احلب من �أول ركلة‬ ‫( يف البطن من الداخل ! )‬

‫احلل ا�سفل ال�صفحة‬

‫• هل تعلم �أن و�ضع �صغري العقرب‬ ‫فوق قليل من حليب الأم مينع الطفل‬ ‫الذي ير�ضع من �أمه من التعر�ض‬ ‫لل�سعة العقرب وال يح�س بالل�سعة؟‬ ‫• هل تعلم �أن حيوان الوبر عالج‬ ‫ملر�ضى ال�سكر؟‬ ‫• هل تعلم �أن (ال�سحلية) تعدو‬ ‫ب�سرعة فائقة لدرجة �أنها ت�ستطيع‬ ‫عبور �أنهار وبحريات بدون �أن‬ ‫تغرق؟‬

‫غادة ال�سمان‬ ‫الثورة عندي �إما �أن تكون �شاملة‬ ‫كل ال�شمول‪� ..‬أو ال تكون‪.‬‬

‫حكم ‪...‬‬

‫• قليل ال ّرزق مع �سالمة ال ّنف�س �أمتع من كثريه مع الأوجاع‪.‬‬ ‫• عدوك بني جنبيك وجنده الهوى‪ ،‬ف�إن �أطعته هلكت‪ ،‬و�إن ع�صيته‬ ‫جنوت‪.‬‬ ‫• برتك ما ال يعنيك يت ّم لك ما يعنيك‪.‬‬

‫نزار قباين‬

‫‪ ‬أفقي‬

‫‪1‬ميني ‪ o‬اجلزء الذي ي�ؤكل من نبات ق�صب ال�سكر (معكو�سة)‬ ‫‪2‬بيت لي�س فيه نوافذ �أو �أبواب (كلمتان)‬ ‫‪�3‬ألغاها اال�سالم وحرمها قبل ‪ 14‬قرنا‬ ‫‪4‬حرفان من �شاة ‪� o‬سقاية الزرع‬ ‫‪�5‬شركة نفط اماراتية (معكو�سة) ‪ o‬خ�صم‬ ‫‪6‬يف وقت مت�أخر من هذا امل�ساء ‪ o‬ع�ضو يف الوجه‬ ‫‪�7‬شيء ترميه يف البحر كلما احتجت �إليه (كلمتان) ‪ o‬ن�صف �ساهر‬ ‫‪�8‬إجابة ‪ o‬مهم �أو �سار على غري هدى ‪ o‬ن�صف مبني‬ ‫‪9‬يو�صلك من بيتك �إىل عملك وبالعك�س دون �أن يتحرك ‪ o‬غلى املاء‬ ‫‪10‬ن�صف فرقة ‪� - o‬أ�شرتيه مبايل و ال �أدخله داري‪.‬‬ ‫‪ ‬عمودي‬

‫‪1‬ميزان ‪ o‬توهج ونور يف ال�صباح‬ ‫‪2‬في�ض املاء ‪ o‬اللبا�س التقليدي الغربي‬ ‫‪3‬ظالم (معكو�سة) ‪� o‬أبو االمراء‬ ‫‪4‬كلمة من ‪ 6‬حروف ولكنها جتمع كل احلروف ‪ o‬ن�صف را�شد‬ ‫‪5‬للتمني ‪ o‬ال�صوت الذي ي�صدره احل�صان‬ ‫‪6‬ق�شطة ‪ o‬توزيع ماء ال�شرب على احلجاج (معكو�سة)‪.‬‬ ‫‪7‬علية القوم ‪� o‬سائل فيه �سر احلياة‬ ‫‪8‬نقطة ارتباط وانف�صال الأم عن وليدها ‪ o‬الة مو�سيقية جلدية ‪ o‬يف ال�سلم املو�سيقي‬ ‫‪�9‬شيء ال ي�سري �إال �إذا �ضربته على ر�أ�سه عدة مرات‬ ‫‪�10‬إذا �سخنته كثريا جتمد ‪ - o‬لها عني واحدة ولكنها ال ترى‪.‬‬


‫‪10‬‬

‫الأحد املوافق ‪ 28‬من �أيار ‪ 2017‬العدد ‪ 3775‬ـ ال�سنة الرابعة ع�شرة‬

‫ثقافية‬

‫‪Sunday ,28 May. 2017 No. 3775 Year 14‬‬

‫وليد جا�سم الزبيدي ي�ؤكد �أن العراق و ّال ٌد بال�شعر وال�شعراء‬ ‫حاوره ‪ :‬بسام الطعان‬

‫د‪ .‬وليد جا�سم الزبيدي �شاع ٌر وناقد عراقي من حمافظة‬ ‫بابل ق�ضاء املحاويل‪ ،‬مواليد ‪ ،1956‬خريج اجلامعة‬ ‫امل�ستن�صرية‪ /‬كلية االدارة واالقت�صاد‪ ،‬حا�صل على‬ ‫بكالوريو�س لغة عربية ـ جامعة بابل‪ .‬وماج�ستري حتقيق‬ ‫خمطوطات عربية ـ جامعة الدول العربية ـ معهد التاريخ‬ ‫العربي‪ .‬ودكتوراه تراث فكري من جامعة الدول العربية‬ ‫ـمعهد التاريخ العربي‪� .‬صدر له‪« :‬خرافة املرايا» ـ ديوان‬ ‫�شعري‪« .‬جمهرة اال�سالم ذات النرث والنظام» ـ درا�سة‬ ‫وحتقيق‪« .‬ح�صى االن��ت��ظ��ار» ـ دي���وان �شعري‪« .‬ذاك��رة‬ ‫املكان ـ درا�سة اجتماعية»‪« .‬حمارتي» ـ دي��وان �شعري‪.‬‬ ‫حممد مهدي الب�صري م�ؤرخ ًا ـ نقد‪� .‬أوراق ور�أي ـ نقد‪.‬‬ ‫«تغريدات نخلة» ـ دي��وان �شعري‪« .‬فانتازيا الن�ص يف‬ ‫كتابات وفاء عبد ال��رزاق» ـ نقد‪« .‬الظاهرة الأدوني�سية‬ ‫بني اال�صالة و�آف��اق احلداثة» ـ درا�سة نقدية‪�« .‬أيقونات‬ ‫على مكتب ال��ذاك��رة» ـ دي���وان �شعر‪ .‬بع�ض النظريات‬ ‫والأ�ساليب الأدبية يف الأدب والفكر الغربي ال تتما�شى‬ ‫مع ن�صنا العربي خل�صو�صية ال ّن�ص �أ ً‬ ‫وال‪ ،‬ثم خ�صو�صية‬ ‫املنتج (ال�شاعر‪ ،‬القا�ص‪ ،‬الروائي‪ ،‬امل�سرحي‪ ،)..‬علينا‬ ‫�أن نكتب وف��ق مقايي�س ما و�صلت اليه جتربتنا ال �أن‬ ‫نحلق عالي ًا مع نظريات ارتبطت بنتاج مل يُكتب عندنا‬ ‫�أو مل ن�صل اليه اىل الآن‪ .‬و�أج ُد يف ال�ساحة العربية نقاد ًا‬ ‫من الطراز الراقي يكتبون يف املنجز العربي وفق �أ�س�س‬ ‫علمية وحداثوية ي�ضيف لل ّن�ص‪ ،‬وي�ضع املتلقي يف ريا�ض‬ ‫التنوير الفكري‪ .‬و�أ�ضاف‪ :‬التذوق ال�شخ�صي واح ٌد من‬ ‫معايري درا�سة ال ّن�ص الأدبي‪ ،‬ولي�س املعيار الوحيد‪ ،‬وقد‬ ‫تطورت وتغريت مفاهيم املعايري النقدية عرب الع�صور‬ ‫الأدب��ي��ة‪ ،‬منذ زم��ن (اجل��اح��ظ‪ ،‬ح��ازم القرطاجني‪ ،‬ابن‬ ‫قتيبة‪ ،‬ابن طباطبا العلوي‪ ،‬واجلرجاين‪ ،‬والثعالبي‪)..،‬‬ ‫فمر ًة تهتم املعايري بال�شكل الفني‪ ،‬ومر ًة باملعاين‪ ،‬وهكذا‬

‫م��نْ ينظر اىل مو�سيقى ال�� ّن�����ص وال��ب��ح��ور والأوزان‬ ‫ثم البحث يف تداخل البالغة مع النقد‪ ،‬يف ا�ستخدام‬ ‫املح�سنات‬ ‫اال�ستعارة والكناية والت�شبيه‪ ،‬ويف ا�ستخدام‬ ‫ّ‬ ‫البديعية املتنوعة‪� .‬أمّا اليوم وقد اختلف النتاج الأدبي‬ ‫بتطور احلياة الأدبية والثقافية‪ ،‬فمع كل تطوّ ر يف املنتج‬ ‫ال ب�� ّد �أن يقابله يف اجلانب الآخ��ر تطوّ ر يف املقايي�س‬ ‫امل�ستخدمة للمعيار النقدي الذي يواكب ع�صر ال ّن�ص‪.‬‬ ‫َ‬ ‫ميتلك �أدوات���ه النقدية‬ ‫وال��ي��وم ال ب�� ّد للناقد العربي �أن‬ ‫لقراءة ال ّن�ص احلديث‪ ،‬ومن �أدوات��ه‪ ،‬التجربة‪ ،‬وثقافة‬

‫الناقد‪ ،‬االطالع على الأ�ساليب والنظريات النقدية‪ ،‬ويقف‬ ‫اجلانب املعريف والفني‪ ،‬والإح�سا�س يف بناء اللفظة‬ ‫ومو�سيقاها‪ ،‬وكذلك الدالالت الفنية والفكرية لكل �إ�شارة‬ ‫يف ال ّن�ص‪ ،‬بل �أن الناقد‪ ،‬عليه �أن ميتلك مفاتيح ال ّن�ص‬ ‫بكل تفا�صيله ودالالته التاريخية واالجتماعية‪ ،‬كل هذا‬ ‫يجعل لل ّن�ص ق��راءة جديدة ويجعلها بيد املتلقي وفق‬ ‫ن�سق ومفهوم حا�ضر �ضمن الهوية والتنا�سق الفكري‪.‬‬ ‫�آخذين بنظر االعتبار االختالف الكبري بل والإ�شكالية‬ ‫يف ت�سميات الأجنا�س الأدبية يف ع�صرنا احلا�ضر‪ .‬وعن‬

‫املعوقات التي تقف يف طريق بناء نظرية نقدية عربية‬ ‫قال د‪.‬وليد جا�سم الزبيدي‪ :‬البناء العربي بكل �أ�شكاله‪،‬‬ ‫يعاين من م�شكلة رئي�سة وهي االزدواجية يف التفكري‬ ‫والتعامل‪ ،‬و�أعني �أن مفكرينا ومثقفينا و�أدباءنا واملنتج‬ ‫للن�ص بكل �أجنا�سه وفنونه‪ ،‬نعاين من هذه االزدواجية‪،‬‬ ‫وتبد�أ با�ستخدامنا للغة العربية الف�صحى يف الكتابة‪،‬‬ ‫ونفكر بلغ ٍة �أخرى خمتلفة‪ ،‬ونتعامل باليومي بلهجات‬ ‫متباينة ت��ك��ون اح��ي��ان��ا بعيدة ع��ن لغتنا الأم‪ ،‬كما �أن‬ ‫مقايي�سنا مل تكن واحدة بل اختلفت وتعدّدت كما تعدّدتْ‬ ‫مدار�سنا النحوية‪ ،‬ومدار�س التف�سري‪ ،‬وغريها‪ ..‬وكذلك‬ ‫نتعامل مع الآخ��ر (الغرب) ب�أ�سلوب يختلف عمّا نكون‬ ‫عليه مع املنجز العربي‪ ،‬بل وحتى حينما نقوم بنقل �أو‬ ‫ترجمة �أو تعريب بع�ض امل�صطلحات �أو النظريات �أو‬ ‫املنهجيات‪ ،‬ف�أننا ننقلها �أمّا نق ًال حرفي ًا ال يوجد له قرين ًا‬ ‫يف لغتنا �أو �أدبنا‪� ،‬أو يُنقل خط�أ فن�شوّ ه �صورة ال ّن�ص‬ ‫الأ���ص��ل‪ .‬ول�ل�أ���س��ف تقاع�س العربي ع��ن اب��ت��داع م��ا هو‬ ‫جديد‪ ،‬لأن ُه اكتفى بنقل ما متوافر يف ال�ساحة الغربية‪،‬‬ ‫ونت�شدق ب��الأل��ف��اظ وامل�صطلحات ال��ت��ي نفتخر ب�أننا‬ ‫نعلمها ونع ّلمها‪ .‬ومع هذا الكم من الت�شا�ؤم باملقابل هناك‬ ‫فعاليات ون�شاطات يقوم بها البع�ض كي نرتقي بالنقد‬ ‫ليوم قادم ان �شاء‬ ‫العربي بوجود �أ�ساتذة �أج ّالء ينحتون ٍ‬ ‫ن�ص‪ ،‬و�أن‬ ‫الله‪ .‬ونعرف بطبيعة احلال �أنه ال نقد بدون ّ‬ ‫�أي نقد يول ُد خارج رحم ال ّن�ص‪ُ ،‬‬ ‫يكون ميّت ًا منذ (والدته)‪،‬‬ ‫وال ت��ول��د ال��ن��ظ��ري��ات وال امل��ف��اه��ي��م وال امل��ن��اه��ج بدون‬ ‫ال ّن�ص‪ .‬يظل ال ّن�ص هو حمور كل العلوم الأخرى �سواء‬ ‫(التف�سري‪ ،‬احلديث‪ ،‬النحو‪ ،‬التاريخ‪ ،‬الرواية‪ ،‬النقد‪.)...‬‬ ‫وه��ك��ذا تع ّلمنا كلما ي��ت��ط��ور ال�� ّن�����ص ت��ت��ط��ور الأدوات‬ ‫امل�صاحبة واملتاخمة ل��ه يف فنون البالغة وال�صرف‪،‬‬ ‫والنحو‪ ،‬واملنهج واجلمال‪ .‬غري �أن نقدنا العربي‪ ،‬بكل‬ ‫نوع‬ ‫�صراحة وج��ر�أة‪ ،‬ال يزال متخلف ًا‪ ،‬عمّا موجود من ٍ‬

‫هكذا ي�صرخ الناقد‬

‫اهلل وال�صـــــرب‬ ‫جليل نعمة العبادي‬

‫ك ــي ال يكي ـ ُل بنا اعـدا�ؤنا غــدرا‬ ‫ ‬ ‫الله يعطي كل ا�ضمامـ ٍة �صربا‬ ‫ و�إن �شـ ـ ـ ـ ُّد ال ُدن ـ ـ ــا غ ـ ـ ـ ــدرا‬ ‫رب �أن تندوا وقاحتـ ُـ ـ ـ ُه‬ ‫فال�ص ُ‬ ‫ٌ‬ ‫ٌ‬ ‫ �إن �ضكني ال�ضي ُم مفرتا ومغت ـ ــرا‬ ‫فال كي ٌل وال ميل وال ج ـ ــدل‬ ‫ �إن ينغ ُر اجلرحَ �إن ج َّد الردى نغرا‬ ‫وال فرا َر ملن يغدوا ب ِه هربـا‬ ‫ُ‬ ‫لكي يظل على اعمارنا ده ـ ـ ـ ــرا‬ ‫ ‬ ‫فال خيار ملن �سُ دَّت نوافـ ــذه‬ ‫ دربا تكاثر فيــه ال�ضي ــم مفتـ ــرا‬ ‫وال خيا َر لـْمن اغرت و�سائله ‬ ‫كي ماننام علـ ــى احالمنــا وطرا‬ ‫ ‬ ‫وال بديل اذا ماجد ذي �سـ ــف ٍه‬ ‫ـ�س حكام ــا ومفت ــرا‬ ‫ ‬ ‫ياناغر اجلرح مازلنا بال َرغـ َ ٍد‬ ‫ي�ساو ُر النف ـ َ‬ ‫كي ينغرون جراحات املال نكـرا‬ ‫ ‬ ‫وال دمام ملن �سدوا منافذه ـ ــم‬ ‫ �إغراء ًه و�شذوذا �ضك م�ضط ـ ــرا‬ ‫وال �صالح ملن كانت م�آربهم‬ ‫النا�س خمبوال ومفت ـ ـ َّرا‬ ‫ ‬ ‫وال غراب َة �إن �ساد الدُنا ول َـ ـ ٌه‬ ‫او جابه َ‬

‫وك ٍ��م يف النتاج الأدب��ي العربي‪ ،‬فالنتاج النقدي اليوم‬ ‫يف املكتبة العربية ال يرقى من ناحية العدد والنوعية‬ ‫للنتاج الأدب��ي الذي �أغرق ال�شارع واملكتبات‪ .‬ويو�ضح‬ ‫ال��زب��ي��دي �أن لكل ك��ات��ب‪ ،‬مهما ك��ان��ت جهت ُه وتوجه ُه‪،‬‬ ‫فل�سفت ُه‪ ،‬ومنهج ُه وطقو�س ُه اخلا�صة ب��ه‪ ،‬وه��ي التي‬ ‫ت�شكل ومتثل �شخ�صيته وهويته‪ ،‬قراءتي لل ّن�ص‪ ،‬قراءة‬ ‫منْ يريد اال�ستمتاع ب�سحر املفردة وفرادة املعنى‪ ،‬وجدّة‬ ‫املو�ضوع‪ ،‬و�سحر حميط ال ّن�ص‪ ،‬وال ّن�ص اجليّد هو منْ‬ ‫يُ�شغلك عن حميطك ويدعك ال ترتكه‪ ،‬بل تظل لأن ترى �أين‬ ‫ينتهي؟ وكيف؟ و�أن ترى وت�سمع لغت ُه‪ ،‬و�أ�سلوبه‪ ،‬و�أ�ض ُع‬ ‫خريط ًة لل ّن�ص‪ ،‬كيف ب��د�أ‪ ،‬وعنا�صرهُ‪ ،‬و�أدوات املنتج‪،‬‬ ‫وعلي �أن �أبحث يف �صور ال ّن�ص‪ ،‬ودالالت��ه ومدلوالته‬ ‫ّ‬ ‫ورموزه‪ .‬ال ّن�ص اجليد واجلميل ذلك الذي يجعلك تبحث‬ ‫وت�ستك�شف يف م�صادره لفك طال�سمه‪ .‬وعن تخ�صي�ص‬ ‫كتاب نقدي لقراءة ن�صو�ص الكاتبة العراقية وفاء عبد‬ ‫ال��رزاق؛ قال‪ :‬الكاتبة وفاء عبد ال��رزاق‪ ،‬كاتب ٌة متميزة‪،‬‬ ‫حيث �أنها بد�أت �شاعر ًة �شعبي ًة‪ ،‬ثم انتقلت لكتابة ال�شعر‬ ‫بالف�صحى‪ ،‬وهكذا عرفتها �شاعر ًة‪ ،‬لك ّني‪ ،‬وبعد فرتةٍ‬ ‫وجدتها تكتب ال��رواي��ة والق�صة‪ ،‬والكاتبات يف هذا‬ ‫النوع (خ�صو�ص ًا الرواية) قل ٌة يف عاملنا العربي‪ ،‬ث ّم �أن‬ ‫امل�شهد الثقايف ي�س ّل ُط ال�ضوء على الرجال �أكرث ح�سب‬ ‫واقعنا املجتمعي الذكوري‪ ،‬ق��ر�أتُ ودر�ستُ ون ّقبتُ يف‬ ‫كل رواياتها وق�ص�صها‪ ،‬وجدتُ �أنها جتاوزت الكثري من‬ ‫ال�سرد‪ ،‬والتقنات والأدوات‬ ‫الك ّتاب‪ ،‬والكاتبات‪ ،‬بطريقة ّ‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫التي ت�ستخدمها‪ ،‬لذلك �أفردتُ لها كتابا كامال ليكون نظر ًة‬ ‫نقدي ًة للرواية ب�صورتها اجلديدة‪ ،‬و�أن �أعطي �إ�شارة‬ ‫للمهتمني بالرواية �أن يقر�أوا هذا النوع من الكتابات‪.‬‬ ‫و�أرى �أن الكاتبة وفاء عبد الرزاق كاتبة متميزة و�سوف‬ ‫يكون لها �ش�أن يف ال�سرد العربي‪ ،‬ملا متتاز بها كتابتها من‬ ‫حداثة و�أ�سلوب يختلف عن الآخرين والأخريات‪.‬‬

‫هادي حسن حمودي‬

‫ُن��وا���ص��ل رح��ل��ت��ن��ا م��ع ال��ن�����ص امل���ذك���ور يف حلقة‬ ‫الأ���س��ب��وع املا�ضي‪ ،‬فنقول‪ :‬ون��ظ��را حل��ب العرب‬ ‫خليولهم اخ���ت���اروا ل��ه��ا �أ���س��م��اء تغيظ �أع��داءه��م‬ ‫وتزرع يف قلوبهم اخلوف والرعب والفزع‪ .‬ولقد‬ ‫كان �ضمرة بن جابر واحدا من فر�سان العرب وقد‬ ‫�سمى ج���واده ال��وب��ال‪ ،‬وه��و اجل���واد ال��ذي �ساعد‬ ‫ماء ُ�سمّيت‬ ‫عني ٍ‬ ‫�صاحبه على الن�صر يف معرك ٍة َ‬ ‫قرب ِ‬ ‫با�سمه‪ .‬ثم جاء يف الن�ص من بعد ذلك‪:‬‬

‫فال يحيل بني �شهوتي‬ ‫وبني العودة �إىل حبك‬ ‫قوله‪ :‬فال يحيل‪ ،‬ي�أتيه اخلط�أ من ا�ستعمال يحيل‪،‬‬ ‫لأن��ه �أراد �أن يقول‪ :‬ال مينع‪ .‬وه��ذا املعنى ي�ؤديه‬ ‫(ال َي��ح��ول)‪ .‬ف��ح��ا َل ال�شي ُء يحول مبعنى انقلب‬ ‫عن وجهه وامتنع حتقيقه‪ .‬ومثاله قولك‪ :‬اجلهل‬ ‫يحول بني املرء والتقدم‪ .‬ومن حال يحول‪ ،‬يُ�شتق‬ ‫احل��ول مبعنى القوة ومبعنى العام‪ ،‬كما تقول‪:‬‬ ‫ح��ال احل��ول عليه‪� ،‬أي‪ :‬م�� ّر ع��ام عليه‪� .‬أم��ا يُحيل‬ ‫فكقولك‪� :‬إن امل�ؤلف يحيلنا �إىل م�صادره‪ .‬واملا�ضي‬ ‫منه‪� :‬أح��ال��ن��ا‪ ،‬ك���أن��ه ينقلنا �إليها‪ ،‬و�أ���ص��ل��ه‪� :‬أحال‬ ‫يُحيل‪ .‬وهذا اخلالف الداليل مل يلتفت �إليه كاتب‬ ‫الن�ص‪ .‬ثم ي�أتي قوله‪ :‬بني �شهوتي وبني العودة‪،‬‬ ‫حيث تكررت‪ ،‬ب�ين‪ ،‬بال ���ض��رورة‪ .‬والف�صيح عدم‬ ‫تكرارها واال�ستعا�ضة عنها بحرف واو‪ ،‬كما يف‬

‫التنزيل العزيز (واعلموا �أن الله يحول بني املرء‬ ‫وقلبه) ومل يقل‪ :‬واعلموا �أن الله يحول بني املرء‬ ‫وبني قلبه‪� .‬إال �إذا كان املعطوف عليه �ضمريا فقد‬ ‫ي�صلح التكرار‪ ،‬فلك �أن تقول‪ :‬هذا �أمر بينك وبني‬ ‫�صاحبك‪ .‬وعلى فر�ض �أن الن�ص ت�ضمن يحول‪،‬‬ ‫بدل يحيل‪ ،‬فيجب �أن اع�ترف ب���أين عرفت‪ ،‬لأول‬ ‫م��رة‪� ،‬أن املطر يحول بني امل��رء وم��ن يحب‪ .‬ف�إذا‬ ‫كان يخ�شى البلل �أو �أن ي�صاب بالزكام‪ ،‬فليلب�س‬ ‫ثقيل املالب�س‪ ،‬وليحمل مظلته‪ ،‬وال ب�أ�س ب�شيء من‬ ‫الليمون ال�ساخن‪ .‬لقد علمنا فن ال�شعر �أن نتوحد‬ ‫مع ال�شاعر العا�شق يف ع�شقه ووجده‪،‬‬ ‫و�إليك ما قاله �أحد الع�شاق اجلديرين‬ ‫ب�صفة الع�شق‪ ،‬العارفني م�سالك ال�شعر‪،‬‬ ‫وخفايا الت�صوير الفني املمو�سق‪:‬‬ ‫ما لقلبي تهزه ال ُ‬ ‫أ�شواق‪/‬‬

‫الع�ش ً‬ ‫خربيني �أهكذا ّ‬ ‫اق‪//‬‬ ‫فارحمي يا بث َ‬ ‫ني لوعة �صبٍّ ‪/‬‬ ‫ُ‬ ‫والفراق‪//‬‬ ‫�ش ّفه الوج ُد بعدكم‬ ‫كاد يق�ضي من ال�صبابة لوال‪/‬‬ ‫ُ‬ ‫العناق‪//‬‬ ‫الوداع‬ ‫�أن حتاما ُه يف‬ ‫ِ‬ ‫ثم �أمتنى من كاتب الن�ص �أو من الناقد املزبور يف‬ ‫احللقة ال�سابقة �أن يو�ضح لعباد الله امل�ساكني هل‬ ‫هو الذي �سيعود �إليها‪� ،‬أم �شهوته وذلك قوله‪ :‬بني‬ ‫�شهوتي وبني العودة �إىل حبك؟ ف�أي حب هذا؟ ما‬ ‫معنى �أن تعود �شهوته �إىل حبها؟‬

‫جمموعة (املاوراء) ذكريات مفعمة برائحة ثراث اللإن�سان و�آالم جراحه‬ ‫عادل الصفار‬

‫ُ‬ ‫الزمن قطار مي�ضي خملفا �صور ًا م�ؤثرة تتج�سم وقائعها يف خميلة‬ ‫املت�أمل عرب نوافذه‪ ..‬ت�ضحكه وتبكيه‪ ..‬حتزنه وتفرحه‪ ..‬واحياناً‬ ‫نحدق طويال يف جرح عميق لي�س له قرار‪ ،‬ينزف طوال العمر حتى‬ ‫الرمق الأخ�ير‪ .‬ه��ذا ما ت�ضمنته جمموعة (امل���اوراء) للكاتب �سليم‬ ‫ال�شيخلي عرب اكرث من ع�شرين ق�صة‪ ..‬وما ع�ساه ان يت�ضمن عنوانها‬ ‫�سوى ذكريات ما�ض طغى على حا�ضر ال�شخو�ص فجعلنا نعي�ش معها‬ ‫اج��وا ًء فاقت م�ساحات الغربة وغطت مالحمها مكان ًا وزمانا‪ ،‬حتى‬ ‫توقفت عقارب ال�ساعة عند امتالء الذاكرة ب�صور املا�ضي‪ ،‬فلم يكن‬ ‫بو�سعها ان تلتقط �صورة واحدة للحا�ضر او تر�سم حلم ًا للم�ستقبل‬ ‫او م�صري ًا نتوقع حدوثه يف قادم االيام‪� ..‬صور املا�ضي ت�سيطر على‬ ‫كيان ال�شخ�صية حتى اثناء نومها كما هو احلال يف ق�صة (انها حالة‬

‫خا�صة جد ًا) اذ جند �صورة اجلد املعلقة على احلائط جتعل البطل‬ ‫يعي�ش كابو�س ًا ينتقل به من ع��امل الغربة ال�ضيق اىل �سعة ف�ضاء‬ ‫الذاكرة‪( :‬لكن اح�سا�س الغربة ظل بنطا ًال �ضيق ًا ال ميلك غريه)‪ .‬ويف‬ ‫الق�صة التالية التي حملت العنوان نف�سه جند البطل يحاول م�سح‬ ‫ما علق بذاكرته من تعذيب وذل يف ال�سجون املظلمة وما تعر�ض له‬ ‫من تهديد امام احوا�ض اال�سيد وغريها من و�سائل التعذيب املرعبة‬ ‫والرهيبة‪ .‬ولكن هيهات ان يفلح يف ذلك ابد ًا‪ ..‬وجند ابا �شاكر يتنف�س‬ ‫املا�ضي ويعي�ش تفا�صيله حتى رمقه الأخري يف الق�صة التي حملت‬ ‫عنوان املجموعة‪ ..‬ويف ق�صة (فتافيت) الق�صرية ج��د ًا تعبري عن‬ ‫حمتوى املجموعة برمتها اذ تقول‪( :‬دفن الربيع والطفولة يف قربين‬ ‫متجاورين‪ ..‬موانئ من ال�سنني يف جعبته املثقوبة وطلقة على طرف‬ ‫الل�سان اطلقها على املر�أة كي ال يرى وجهه مرة ثانية‪.‬‬

‫كــار�سـن ماكــالـرز‪ :‬ال�شـغف ب�أ�شـياء عـاديـة‬ ‫العمل ماث ًال يف جمال‬ ‫كه يالن محمد‬ ‫يكون ما هو �أ�سا�سي وجوهري يف ِ‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫بجملة تع َِمق لديك ما توحي به‬ ‫اهتمام القارئ‪ ،‬تبد�أ الرواية‬ ‫ِ‬ ‫ما يَجع ُل �أي مو�ضوع مادة روائية هو قدرة الكاتب على عتبة العنوان من �أهمية عن�صر املكان وما يُخي ُم على ف�ضاء‬ ‫العمل من �أجواء كاحلة‪ ،‬و�إيقاع يرتاوح بني �سعادة خجولة‬ ‫�سبكه يف ق��ال��ب ���س��ردي و�إي��ج��اد �آل��ي��ة منا�سبة ل�صياغته‬ ‫ِ‬ ‫ال�شكلية‪ ،‬كما ال ي�أتي جناح املُ�ؤلف الروائي من التنقل بني‬ ‫�أزمنة خمتلفة وحوا�ضن مكانية متعددة بقدر ما يكون الأم ُر‬ ‫متوقف ًا على ذكاء الكاتب يف خلق ال�شعور لدى املُ َت َلقي ب�أنه‬ ‫يُعي ُد اكت�شاف العنا�صر املركبة للحياة الواقعية من خالل‬ ‫ما ي�سرد ُه ال��روائ��ي يف مُنجَ زه ال�سردي‪ .‬ويلقي �ضوء ًا‬ ‫على ميزة ال مرئية يف �أ�شياء ع��ادي��ة‪ ،‬نقو ُل ذل��ك ونعرف‬ ‫ب�أن الرواية اجلديدة حتاول �أن جتعل الأ�شياء بديال عن‬ ‫ال�شخ�صيات الإن�سانية يف متونها‪ .‬ومن هنا ال ُ‬ ‫يبحث املتلقي‬ ‫عن ثيمات معين َة طاملا هو على موعد للتعرف على اجلانب‬ ‫ُ‬ ‫يحرك �شريط‬ ‫احلميمي فيما �أهملت ُه الذائقة املُدجنة‪ ،‬ما‬ ‫ال�سرد يف رواية (�أن�شودة املقهى احلزين) للكاتبة الأمريكية‬ ‫(ك��ار���س��ن م��اك��ال��رز) ال�����ص��ادرة م��ن م�سكيلياين ‪2017‬ه���و‬ ‫ُ‬ ‫ال�شغف بر�صد ما ن�صفه ب�أ�شياء عادية �إذ مع توايل حلقات‬ ‫ال�سرد على ل�سان الراوي العليم تتخذ الأ�شياء �صورة ك�أنها‬ ‫غري معهودة بالن�سبة لك‪ ،‬تقد ُم لك كار�سن ماكالرز طبيعة‬ ‫احلياة يف �إحدى بلدات �أمريكية ُ‬ ‫حيث تدرك للوهلة الأوىل‬ ‫خلو العمل من النتوءات واحل�شو بل كثري ًا ما تلج�أُ الكاتبةُ‬ ‫�إىل تقنية احلذف املبا�شر وتقف ُز على ُم َد ٍد زمنية طويلة لذا‬

‫يوميات هذه �سرية هذه ال�سيدة املو�سرة مع يوميات البلدة‬ ‫وحزن غليظ‪.‬‬ ‫الكئيبة‪� ،‬إذ ات�سمت احلياة بالرتابة وتكرار امل�شاهد بجانب‬ ‫الغريب‬ ‫يُ�سر ُد ال��راوي حياة الآن�سة �أميليا وهي توارثت عن �أبيها املتجر ال��ذي تقطر فيه �أميليا احل��والء ال�شراب ك��ان هناك‬ ‫متجر ًا لبيع العلف وذرق الطيور وال�سلع الغذائية‪ ،‬تتقاطع م�صنع للقطن يق�ضي فيه ال��رج��ال �سحابة نهارهم املثقل‬ ‫بال�شغل هذا االنطباع هو ما تخرجُ عقب قراءتك لل�صفحات‬ ‫الأُوىل �إذ تعرف ب�أن �صاحبة املتجر تعي�ش وحيدة وحققت‬ ‫مكا�سب مالية كبرية ُ‬ ‫بحيث ت�ؤهلها �أموالها لأن تكون ع�ضو ًا‬ ‫يف الكونغر�س على حد و�صف ال��راوي لوال ولعها بتقدمي‬ ‫ال��دع��اوى الق�ضائية ح��ول م�سائل يف غاية التفاهة‪ ،‬لكن‬ ‫يخل�ص م�سار احلكي من الركود وي�شر ُع الباب على‬ ‫يق ُع ما‬ ‫ُ‬ ‫احتماالت وتوقعات لدى املتلقي وذل��ك عندما ي�ص ُل رج ُل‬ ‫�أح���دب �إىل متجر البلدة و�أخ���ذ يبكي على م���ر�أى ال�سيدة‬ ‫�أميليا‪ .‬فالقادم �شخ�ص غريب الأطوار يدعي ب�أ َّنه ابن خالة‬ ‫�أميليا وياخذ ب�شرح تفا�صيل �صلة القرابة بينه وبني ال�سيدة‬ ‫الغنية �إذ يذك ُر ب�أن �أمها تدعي فاين جي�سوب من ت�شي�سياو‬ ‫وعندما تتزوج برجلها الأول تغادر تلك املدينة وي�سمع‬ ‫منها ُ‬ ‫االبن الحق ًا ب�أن لديها �أخت غري �شقيقة ا�سمها (مارثا)‬ ‫وهي �أم �سيدة �أميليا‪ ،‬وبهذا يك�سبُ الرج ُل ب�شق الأنف�س‬ ‫مكان ًا لنف�سه عند ابنة خالته وما يثري ا�ستغراب �أهل البلدة‬ ‫ويعطيهم الفر�صة لال�سرت�سال يف افرتا�ضاتهم وتخميناتهم‬ ‫هو تواري الأحدب عن الأنظار لعدة �أيام ُ‬ ‫حيث يتداولون فيما‬ ‫بينهم عدة �سيناريوهات منها مقتل الغريب على يد تلك املر�أة‬

‫ودفنه ومل َي ُع ْد للرجل �أثر‪ .‬وما عزز من قوة هذه ال�شائعة‬ ‫عدم فتح باب املتجر كما �أن ملرييل راين تف�سريه اخلا�ص‬ ‫الختفاء الوافد يُ�شا ُر �أن مرييل يبدو مبظهر بليد ويح�ضر‬ ‫يف عدة م�شاهد ودوره ال يعدو تكميلي ًا ل�شخ�صيات �أخرى‬ ‫فهو كان مقتنعا ب�أن ال�سيدة الغنية قتلت الرجل للح�صول‬ ‫على ما يف حقيبته‪ ،‬لكن يتفاج�ؤون بظهور الأحدب من جديد‬ ‫ري �إىل �أن الأخري يحظى باهتمام �صاحبة‬ ‫�إذ كل ال�شواهد ت�ش ُ‬ ‫املتجر وتقدم له �أ�صناف الطعام وامل�شروبات بل ولو مل ي� ِأت‬ ‫(ابن خالة المين) �إىل البلدة ملا حتول املتجر �إىل مقهى ينعم‬ ‫فيه عمال امل�صنع باال�سرتخاء‪ ،‬ومبا �أن الراوي متحكم بدفة‬ ‫ال�سرد لذلك فهو ينق ُل على ل�سان �سيدة ما كفيل ن�شوء عالقة‬ ‫عاطفية بني �أميليا وابن خالتها‪ ،‬هنا يتوقف ال�سر ُد لت�سمع‬ ‫ر�أي الراوي عن احلب وملاذا يُف�ض ُل ال ُ‬ ‫إن�سان �أن ي ُِح َب بد ًال‬ ‫من �إن يُحَ ب؟ زيادة على ما �سبق مع توايل مقاطع الرواية‬ ‫منجم ًة يت�ضحُ ب�أن ال�سيدة عا�شت حياة زوجية ملدة ق�صرية‬ ‫مل تتجاوز ع�شرة �أيام مع مارفن مي�سي �شقيق هرني مي�سي‬ ‫عانى االثنان من فقدان الأُم والأب‪ ،‬فالأول عرف بعدوانيته‬ ‫وا�ستهتاره وقعت �صبايا البلدة يف ِ�ش ْر ِك غوايته غري �أن هذا‬ ‫الطبع ما يلبث �أن يتغري عندما ُ‬ ‫يع�شق �أميليا وي�صبحُ �شخ�ص ًا‬ ‫مخُ تلف ًا عما كان عليه يف ال�سابق‪ .‬لكن ال يتوج احلب بعالقة‬ ‫�أبدية ل�سبب ال يبوح به الراوي بل ميكن �إدراكه مما ي�صوره‬ ‫الراوي ملا للأيام التي عا�شا فيها مع البع�ض قبل االنف�صال‪.‬‬


‫الأحد املوافق ‪ 28‬من �أيار ‪ 2017‬العدد ‪ 3775‬ـ ال�سنة الرابعة ع�شرة‬ ‫‪Sunday ,28 May. 2017 No. 3775 Year 14‬‬

‫| رياضة عالمية | ‪9‬‬

‫لخصتها في ثماني نقاط‬

‫�صحيفة مدريدية تك�شف �أ�سباب خ�سارة بر�شلونة للقب الدوري الإ�سباين‬ ‫وكاالت – متابعة المشرق‬

‫ن�شرتْ �صحيفة «ماركا» الإ�سبانية تقرير ًا ا�ستعر�ضت من‬ ‫خالله �أ�سباب تراجع نتائج نادي بر�شلونة خالل مناف�سات‬ ‫املو�سم احلايل مقارنة بنتائجه املو�سم املن�صرم‪ ،‬مما �أدى‬ ‫�إىل خ�سارته للقب الدوري الإ�سباين ل�صالح غرميه املدريدي‪،‬‬ ‫ف�ض ًال عن خروجه املبكر من م�سابقة دوري �أبطال �أوروبا‬ ‫بخ�سارة ثقيلة �أم��ام ن��ادي يوفنتو�س الإيطايل يف الدور‬ ‫الربع النهائي من البطولة القارية‪ .‬وبح�سب ال�صحيفة‪ ،‬ف�إن‬ ‫هناك �أ�سبابًا عديدة فنية وغري فنية �ساهمت ب�شكل �أو ب�أخر‬ ‫يف الت�أثري �سلبًا على �أداء ونتائج «البلوغرانا» يف فرتات‬ ‫خمتلفة من املو�سم جعلته يتكبد هزائم مفاجئة‪ ،‬ويهدر‬ ‫ً‬ ‫نقاطا كانت يف متناوله‪.‬‬ ‫انتدابات فا�شلة‬ ‫ال�سبب الأول يتعلق باالنتدابات الفا�شلة التي ق��ام بها‬ ‫النادي خالل فرتة االنتقاالت ال�صيفية املا�ضية‪ ،‬والتي كلفت‬ ‫خزينة النادي ‪ 180‬مليون يورو‪ ،‬بدون ان ينجح �أ�صحابها‬ ‫يف تقدمي الإ�ضافة الفنية للفريق يف �أي خط من خطوطه‬ ‫الثالثة‪� ،‬سواء العب الو�سط الربتغايل اندريه غوميز �أو‬ ‫املدافع الفرن�سي لوكا�س دين �أو املهاجم الإ�سباين باكو‬ ‫�ألكا�سري‪ ،‬وقبلهم العب الو�سط الرتكي �أردا توران واملدافع‬ ‫الإ�سباين �أليك�س فيدال‪ ،‬واثبتوا �أنهم غري قادرين على تقدمي‬ ‫امل�ستويات املرجوة منهم‪ .‬كما ان �إدارة النادي ف�شلت يف‬ ‫التعامل ب�إيجابية مع املدافع الربازيلي الظهري الأمين داين‬ ‫�ألفي�س‪ ،‬الذي رحل عن �صفوف الفريق بدون موافقة اجلهاز‬ ‫الفني وقبل انق�ضاء عقده‪ ،‬واللعب يف ال��دوري الإيطايل‬ ‫عرب بوابة نادي يوفنتو�س‪ ،‬حيث اظهرت م�ستويات الالعب‬ ‫الأخ�يرة مع «البيانكونريي« �أن «البار�سا» هو الذي خ�سر‬ ‫الالعب ولي�س العك�س‪.‬‬ ‫دكة متوا�ضعة‬ ‫ال�سبب الثاين افتقار «البار�سا» لدكة احتياط جيدة‪ ،‬فالفريق‬ ‫ميتلكت�شكيلة�أ�سا�سيةهيالأف�ضليفالعاملغري�أناملناف�سات‬ ‫على كافة الألقاب و�إنهاء املو�سم على املن�صات يحتاج �إىل‬ ‫تواجد العبني احتياطيني بنف�س م�ستوى الأ����س���ا����س���ي�ي�ن‪،‬‬ ‫ع�����ل�����ى‬ ‫وق������ادري������ن ع���ل���ى احل���ف���اظ‬ ‫ا ن‬ ‫ن��ف�����س الإي����ق����اع‪ ،‬خا�صة‬ ‫لد يه‬ ‫ب�����ر������ش�����ل�����ون�����ة ف����ري����ق‬

‫�أجندة مكثفة من املباريات‪ ،‬و�أن العبيه الأ�سا�سيني بحاجة‬ ‫للحفاظ على لياقتهم البدنية يف املباريات احلا�سمة‪ ،‬وهو‬ ‫الأمر الذي لن يتحقق �إال ب�إراحتهم و�إقحام االحتياطيني‪،‬‬ ‫غري ان املدرب لوي�س انريكي وجد نف�سه م�ضط ًرا لالعتماد‬ ‫على نف�س العنا�صر الأ�سا�سية يف جميع املباريات‪ ،‬مما عر�ض‬ ‫الفريق للإرهاق ال�شديد الذي اثر على مردوده الفني‪.‬‬ ‫دفاع ه�ش‬ ‫ال�سبب الثالث يرتبط باله�شا�شة الدفاعية‪ ،‬وهو امل�شكل الذي‬ ‫عانى منه الفريق يف عهد طاطا مارتينو وتيتو فيالنوفا‪،‬‬ ‫وجنح انريكي يف معاجلته يف مو�سمه الأول غري �أن املو�سم‬ ‫احل��ايل عرف تراجع الأداء الدفاعي للخط اخللفي �سواء‬ ‫الظهريين �أو املحور‪ ،‬وتلقت �شباك الفريق �أهدا ًفا باجلملة‬

‫خا�صة الكرات الهوائية للمخالفات �أو الركنيات بدليل �أن‬ ‫�شباك البار�سا تلقت ‪ 42‬هدف ًا خ�لال ‪ 38‬مباراة �أي �أكرث‬ ‫من هدف يف كل مباراة‪ ،‬ف�ض ًال عن تلقيه ثمانية �أهداف يف‬ ‫مباراتي الثمن والربع النهائي من �أبطال �أوروبا‪ ،‬والفريق‬ ‫بهذه الأرقام ال ميكنه التناف�س على الألقاب‪.‬‬ ‫مدرب حتت ال�ضغط‬ ‫ال�سبب الرابع ربطته ال�صحيفة باحلالة النف�سية للمدرب‬ ‫لوي�س �إن��ري��ك��ي‪ ،‬ال��ذي خا�ض مناف�سات املو�سم احلايل‪،‬‬ ‫وهو مرهق ومتعب من ال�ضغوط امللقاة على عاتقه‪ ،‬وذلك‬ ‫بعدما قاد الفريق خالل مو�سمني لتحقيق �إجن��ازات كبرية‬ ‫ا�ستهلكت منه كل طاقاته و�أحرقت �أع�صابه‪ ،‬وهو ما جعله‬ ‫غري قادر على اال�ستمرار مما جعله يعلن رحيله عن النادي‬

‫ورف�ضه متديد العقد ‪.‬‬ ‫عرين بحرا�سة �ضعيفة‬ ‫ال�سبب اخلام�س متعلق باحلار�س الأمل��اين مارك‪�-‬أندريه‬ ‫تري �شتيغن‪ ،‬الذي وجد نف�سه حار�سً ا �أ�سا�سيًا دون مناف�سة‬ ‫قوية على هذا املركز‪ ،‬مما �أدى اىل تراجع م�ستواه‪ ،‬بعك�س‬ ‫ما كان عليه احلال عندما كان احلار�س الت�شيلي كالوديو‬ ‫برافو متواجد ًا �ضمن �صفوف الفريق‪ ،‬حيث فر�ض ذلك على‬ ‫الثنائي بذل ق�صارى جهودهما لنيل ثقة «اللوت�شو» للحفاظ‬ ‫على مكانتهما يف �صفوف «البار�سا»‪ ،‬حيث توىل الأملاين‬ ‫حرا�سة مرمى الفريق يف بطولتي ك�أ�س ملك �إ�سبانيا ودوري‬ ‫�أبطال �أوروبا‪ ،‬بينما احلار�س الت�شيلي ذاد عن عرين الفريق‬ ‫خالل بطولة الدوري الإ�سباين‪ ،‬وذلك تبعًا لقاعدة التدوير‬

‫بايرن ميونيخ يقدم ‪ 50‬مليون باوند‬ ‫لآر�سنال من �أجل التعاقد مع �سان�شيز‬ ‫وكاالت – متابعة المشرق‬

‫ك�شفتْ �صحيفة «امل��رك��وري��و» الت�شيلية‬ ‫�أن ن��ادي ب��اي��رن ميونيخ الأمل���اين �أبدى‬ ‫رغبته ال�صريحة بالتعاقد مع املهاجم‬ ‫الت�شيلي �أليك�سي�س �سان�شيز جناح‬ ‫ن��ادي �أر�سنال الإنكليزي خ�لال فرتة‬ ‫االنتقاالت ال�صيفية القادمة‪ .‬و�أكدت‬ ‫ال�صحيفة يف تقرير لها ب�أن العمالق‬ ‫ال���ب���اف���اري ق����دم ع ً‬ ‫��ر���ض��ا مل�س�ؤويل‬ ‫ال��ن��ادي ال��ل��ن��دين تبلغ قيمته ‪50‬‬ ‫مليون جنيه �إ�سرتليني من �أجل‬ ‫ف�سخ عقد ال���دويل الت�شيلي‪،‬‬ ‫قبل انق�ضائه يف �شهر يونيو‬ ‫م��ن ع��ام ‪ ، 2018‬كما قدم‬ ‫ع ً‬ ‫��ر���ض��ا ل�لاع��ب مبنحه‬ ‫راتبًا �سنويًا يقدر بـ‬ ‫‪ 10‬م�لاي�ين باوند‬ ‫�إ������س��ت��رل�����ي�����ن�����ي‪.‬‬ ‫وج�������اءت ت���أك��ي��د‬ ‫ال�����������ص�����ح�����ي�����ف�����ة‬ ‫ال���ت�������ش���ي���ل���ي���ة عن‬ ‫وج������ود ات�������ص���االت‬ ‫ب�ين الإدارة البافارية‬ ‫واملهاجم �أليك�سي�س �سان�شيز‪ ،‬بعد �ساعات‬ ‫من �إق���دام االحت��اد الت�شيلي على توجيه‬ ‫الدعوة لالعب خلو�ض غمار ك�أ�س القارات‬ ‫برو�سيا‪ ،‬مع �إدراج ا�سمه كالعب �ضمن‬ ‫�صفوف نادي بايرن ميونيخ ولي�س نادي‬ ‫�أر�سنال‪ .‬هذا وي�سعى نادي بايرن ميونيخ‬

‫زيدان ي�سعى �إىل ك�سر �سوء حظه �أمام بوفون‬

‫�إىل تعزيز خط املقدمة مبهاجم من الطراز‬ ‫الرفيع‪ ،‬يف ظل اقرتاب الثنائي الهولندي‬ ‫�آريني روبن والفرن�سي فرانك ريبريي من‬ ‫االعتزال‪ ،‬بالإ�ضافة �إىل الرتاجع الالفت‬ ‫الذي يعرفه �أداء الأملاين توما�س مولر‪.‬‬ ‫وف�شلت جميع املحاوالت التي قامت‬ ‫بها �إدارة �أر�سنال من �أجل �إقناع‬ ‫�سان�شيز بتمديد عقده خلم�سة‬ ‫م��وا���س��م �إ����ض���اف���ي���ة‪ ،‬برغم‬ ‫�أن��ه��ا اق�ترح��ت عليه راتبًا‬ ‫�أ���س��ب��وع�� ًي��ا ي��ق��در ب��ـ ‪250‬‬ ‫�أل���ف ب��اون��د �إ�سرتليني‪،‬‬ ‫بح�سب ما �أوردته تقارير‬ ‫�إع�لام��ي��ة بريطانية‪ ،‬وهو‬ ‫العر�ض الذي ا�صطدم برغبة‬ ‫ال�ل�اع���ب اجل���احم���ة يف تغيري‬ ‫الأجواء‪ ،‬خا�صة بعدما �ساءت عالقته‬ ‫بجماهري «الغانرز»‪ ،‬وبالأخ�ص بعد‬ ‫ف�شل الفريق يف الت�أهل لدوري �أبطال‬ ‫�أوروبا املو�سم املقبل‪ ،‬وهي البطولة التي‬ ‫ي�شارك فيها �سان�شيز بانتظام منذ عام‬ ‫‪ .2012‬وال ي�ستبعد �أن يعزز نادي بايرن‬ ‫ميونيخ �صفوفه خالل االنتقاالت ال�صيفية‬ ‫بكل م��ن الت�شيلي �أليك�سي�س �سان�شيز‬ ‫وزم��ي��ل��ه الع��ب ال��و���س��ط الأمل����اين م�سعود‬ ‫�أوزي�����ل‪ ،‬ال����ذي يعي�ش ظ���روف��� ًا م�شابهة‬ ‫للت�شيلي‪ ،‬خا�صة يف ما يتعلق مبفاو�ضات‬ ‫التمديد‪ ،‬ف�ض ًال عن رف�ضهما اال�ستمرار مع‬ ‫فريق ال يزال �صائم ًا عن البطوالت‪.‬‬

‫وكاالت – متابعة المشرق‬

‫ً‬ ‫تتويجا يف العامل‬ ‫�ألفي�س يلتحق بغيغز وماك�سويل يف �صدارة الالعبني الأكرث‬ ‫وكاالت – متابعة المشرق‬

‫�صع َد امل��داف��ع الربازيلي والظهري‬ ‫الأمي���ن داين �ألفي�س �إىل �صدارة‬ ‫ترتيب الالعبني الأكرث تتويجً ا يف‬ ‫العامل‪ ،‬منا�صفة مع الويلزي ريان‬ ‫غيغز �أ���س��ط��ورة ن���ادي مان�ش�سرت‬ ‫ي��ون��اي��ت��د الإن��ك��ل��ي��زي ومواطنه‬ ‫م��اك�����س��وي��ل م��داف��ع ن����ادي باري�س‬ ‫����س���ان ج�ي�رم���ان ال��ف��رن�����س��ي‪ .‬ه��ذا‬ ‫وع��زز �ألفي�س ر�صيده من الألقاب‬ ‫بعدما ت���وّ ج م��ع ن���ادي يوفنتو�س‬ ‫بثنائية «ال�����دوري وال��ك���أ���س» يف‬ ‫�إيطاليا يف انتظار ما �سيفعله مع‬ ‫«البيانكونريي» يف نهائي دوري‬

‫�أب��ط��ال �أوروب����ا امل��ق��رر �إق��ام��ت��ه يف‬ ‫كارديف الويلزية �ضد ن��ادي ريال‬ ‫مدريد يف الثالث من �شهر يونيو‬ ‫القادم‪ ،‬حيث �سينفرد بال�صدارة يف‬ ‫حال توّ ج بلقب «�صاحبة الأذنني»‪.‬‬ ‫وبف�ضل ثنائية «الدوري والك�أ�س»‪،‬‬ ‫رفع �ألفي�س ر�صيده من الألقاب �إىل‬ ‫‪ 36‬لقبًا حمليًا ودوليًا نالها خالل‬ ‫م�سريته الكروية الطويلة �سواء‬ ‫على �صعيد الأن��دي��ة �أو املنتخب‬ ‫الربازيلي‪ .‬وبا�ستثناء لقب ك�أ�س‬ ‫ال��ع��امل‪ ،‬ف����إن �ألفي�س ت���وّ ج بجميع‬ ‫البطوالت التي خا�ضها يف م�شواره‬ ‫ال�ث�ري‪� ،‬إذ ف��از م��ع ن��ادي��ه الأ�صلي‬

‫باهيا الربازيلي بثالثة �ألقاب‪ ،‬ثم‬ ‫انتقل �إىل �إ�سبانيا للعب مع نادي‬ ‫�إ�شبيلية و�أح���رز ب���أل��وان��ه خم�سة‬ ‫�أل��ق��اب‪ ،‬ثم انتقل بعدها �إىل نادي‬ ‫بر�شلونة ليلعب معه من عام ‪2008‬‬ ‫وحتى عام ‪ 2016‬ويحرز بقمي�صه‬ ‫‪ 23‬ل��ق��بً��ا‪ ،‬م��ن��ه��ا �إجن�����از الثالثية‬ ‫ال���ذي حققه «ال��ب��ار���س��ا» م��رت�ين يف‬ ‫انتظار الثالثة‪ ،‬ليكون �أول العب‬ ‫يحقق ه��ذا االجن���از ويف مو�سمه‬ ‫الأول مع ن��ادي يوفنتو�س‪ ،‬حيث‬ ‫حاز على لقبي ال��دوري والك�أ�س ‪.‬‬ ‫�أم��ا مع منتخب ال�سيلي�ساو‪ ،‬توج‬ ‫�ألفي�س بثالثة �ألقاب بفوزه بك�أ�س‬

‫ال��ق��ارات ع��ام ‪ 2007‬وب��ك���أ���س �أمم‬ ‫�أم�ي�رك���ا اجل��ن��وب��ي��ة م��رت�ين عامي‬ ‫‪ 2009‬و‪ .2013‬ويف ح���ال جنح‬ ‫�أل��ف��ي�����س م��ع ن���ادي يوفنتو�س يف‬ ‫ال��ت��ت��وي��ج ب��ل��ق��ب دوري �أب���ط���ال‬ ‫�أوروبا‪ ،‬ف�إن الفر�صة �ستكون �أمامه‬ ‫متاحة لالنفراد بال�صدارة العاملية‬ ‫وتو�سيع الفارق بينه وبني الثنائي‬ ‫«غيغز وماك�سويل» كونه �سيخو�ض‬ ‫ك�أ�س ال�سوبر املحلي والأوروب��ي‬ ‫ثم ك�أ�س العامل للأندية‪ ،‬حيث ان‬ ‫ال���ف���وز ب��ه��ا ���س�يرف��ع ر���ص��ي��ده �إىل‬ ‫‪ 39‬لقبًا‪ .‬وت�شمل ح�صيلة �ألفي�س‬ ‫�ألقاب الدوري الإ�سباين والإيطايل‬

‫التي طبقها املدرب للف�صل بني احلار�سني‪.‬‬ ‫هزائم غري متوقعة‬ ‫ال�سبب ال�ساد�س مرتبط بتلك الهزائم التي تكبدها الفريق يف‬ ‫مباريات كانت يف متناول يده‪ ،‬وامام مناف�سني متوا�ضعني‪،‬‬ ‫حيث خ�سر �أم��ام ملقة مرتني‪ ،‬ثم �سقط �أم��ام ديبورتيفو‬ ‫الكورونيا وديبورتيفو �أالفي�ش وريال بيتي�س‪ ،‬ليهدر ً‬ ‫نقاطا‬ ‫كانت كافية جلعله يح�سم لقب الدوري مبكر ًا‪ ،‬كما ان هذه‬ ‫الهزائم �أث��رت �سلبًا على نف�سية الالعبني وجعلت الفريق‬ ‫ي�شكك يف قدرته على ال�صمود �أمام الغرمي التقليدي ريال‬ ‫مدريد‪.‬‬ ‫و�سط ميدان مرهق‬ ‫ال�سبب ال�سابع يتعلق بالرتاجع الرهيب لأداء خط الو�سط‬ ‫الذي يُعد يف بر�شلونة العمود الفقري للفريق‪ ،‬والذي �إليه‬ ‫يعود الف�ضل الأك�بر يف االجن��ازات التي حققها «الكتالن»‬ ‫منذ تعيني الهولندي الراحل يوهان كرويف مدرب ًا للفريق‬ ‫يف عام ‪ . 1988‬ورغم ان الفريق ميتلك يف �صفوفه ‪ 7‬العبني‬ ‫يف خط الو�سط‪� ،‬إال �أن لوي�س انريكي مل يجد �ضالته يف هذا‬ ‫اخلط يف ظل تراجع �أداء الإ�سبانيني بو�سكيت�س وانيي�ستا‬ ‫وف�شل القادمني للفريق الربتغايل غومي�ش والرتكي �أردا‬ ‫ت���وران‪� ،‬إذ وج��د امل���درب نف�سه جم�بر ًا على اللعب بخطة‬ ‫‪ 3-4-3‬لتعزيز وتقوية خط الو�سط‪ ،‬وتقلي�ص �أخطائه‬ ‫خالل املباريات‪ ،‬بعدما ظهر يف لقاءات كثرية ب�إنه غري قادر‬ ‫على دعم الهجوم �أو تخفيف ال�ضغط على الدفاع‪.‬‬ ‫�أداء متذبذب لنيمار‬ ‫ال�سبب الثامن ربطته ال�صحيفة باملهاجم الربازيلي نيمار‬ ‫دا �سيلفا‪ ،‬فرغم املهارات الفنية العالية التي يتمتع بها‪� ،‬إال‬ ‫ان ما يعاب عليه �أن م�ستواه الفني غري ثابت‪ ،‬والذي يظهر‬ ‫به يف خمتلف املباريات‪ ،‬ف��ال��دويل الربازيلي ظهر خالل‬ ‫مباراة فريقه املحلية ب�شكل مغاير ملا ظهر عليه خالل مباراة‬ ‫«الرميونتادا» �أم��ام ن��ادي باري�س �سان جريمان الفرن�سي‬ ‫يف بطولة دوري �أبطال �أوروبا‪ ،‬وذلك بعدما تعر�ض للطرد‬ ‫فرتك فريقه يخ�سر ثالث نقاط كان ب�أم�س احلاجة �إليها‪� ،‬إذ‬ ‫بدا وا�ضحً ا ان «الفتى الربازيلي» يفتقر للح�ضور والرتكيز‬ ‫الذهني‪ ،‬وقد يكون ق�ضية تهربه من ال�ضرائب التي تقام‬ ‫جل�ساتها يف الق�ضاء‪� ،‬سببًا يف �إن�شغاله عن تقدمي �أداء ثابت‬ ‫مع فريقه الكتالوين‪.‬‬

‫والك�أ�س ودوري‬ ‫�أب����ط����ال �أوروب�������ا‬ ‫وال�������س���وب���ر املحلي‬ ‫والأوروب��������ي‪ ،‬وك�أ�س‬ ‫ال���ع���امل ل�ل��أن���دي���ة وك����أ����س‬ ‫االحت����اد الأوروب������ي وك�أ�س‬ ‫ال��ق��ارات وك��وب��ا �أم�يرك��ا‪ ،‬بينما‬ ‫عجز عن �صعود من�صة ك�أ�س العامل‬ ‫مع منتخب بالده‪ ،‬برغم انه خا�ض‬ ‫مناف�ساتها م��رات عديدة‪ ،‬مبا فيها‬ ‫دورة ‪ 2014‬بالربازيل‪ ،‬حيث كانت‬ ‫�أف�ضل نتيجة حققها «ال�سيلي�ساو»‬ ‫يف تلك النهائيات‪ ،‬عندما بلغ املربع‬ ‫الذهبي‪.‬‬

‫ك َ‬ ‫������ان امل���ل���ع���ب الأومل�����ب�����ي يف‬ ‫ال��ع��ا���ص��م��ة الأمل��ان��ي��ة برلني‪،‬‬ ‫ممتلئ ًا ع��ن �آخ����ره‪ ،‬ي��وم ‪9‬‬ ‫ي��ول��ي��و ‪ /‬مت����وز ‪،2006‬‬ ‫ول��ك��ن اجل��م��ي��ع حب�س‬ ‫�أن��ف��ا���س��ه‪ ،‬ب��ع��د م���رور‬ ‫‪ 7‬دق����ائ����ق ف���ق���ط من‬ ‫اللقاء التاريخي‪ ،‬بني‬ ‫ب���داي���ة‬ ‫فرن�سا و�إيطاليا‪ ،‬يف نهائي‬ ‫منتخبي‬ ‫بطولة ك�أ�س العامل‪� .‬أم�سك الفرن�سي زين الدين‬ ‫زيدان‪ ،‬الكرة‪ ،‬واجته نحو نقطة اجلزاء‪ ،‬ونظر‬ ‫�إىل حار�س �إيطاليا‪ ،‬جانلويجي بوفون‪ ،‬و�سط‬ ‫ان��ف��ع��االت اجل��م��اه�ير‪ ،‬وال�شغف الفرن�سي‪،‬‬ ‫والرتقب للتقدم يف نهائي املونديال‪ ،‬ولكن كل‬ ‫هذه الأج��واء املتوترة مل ت�ؤثر على �أع�صاب‬ ‫زي���دان‪ .‬فاج�أ الأ���س��ط��ورة «زي���زو»‪ ،‬اجلميع‪،‬‬ ‫بت�سديد �ضربة اجلزاء بكل هدوء‪ ،‬على طريقة‬ ‫«بانينكا» ال�شهرية‪ ،‬لتهز �شباك بوفون‪ ،‬و�سط‬ ‫�صيحات الفرح من اجلماهري الفرن�سية‪ ،‬بعد‬ ‫تقدم منتخب ال��دي��وك‪ ،‬والده�شة من هدوء‬ ‫�أع�صاب زيدان‪ .‬م�شهد املواجهة بني زيدان‬ ‫وبوفون‪ ،‬الذي مل يدم �سوى حلظات‪� ،‬أبدع‬ ‫فيها زي��دان و�سدد �ضربة اجل��زاء بنجاح‬ ‫يف نهائي م��ون��دي��ال ‪ ،2006‬ك��ان الأخ�ير‬ ‫بني الثنائي‪ ،‬ليتجدد موعد هذه املواجهة‬ ‫بعد ‪ 11‬عامًا‪ ،‬ولكن هذه املرة يف مدينة‬ ‫ك��اردي��ف ال��وي��ل��زي��ة‪ ،‬يف‬ ‫نهائي دوري �أبطال‬ ‫�أوروبا‪ ،‬ولكن امل�شهد‬ ‫�سيكون خمتل ًفا متامًا‪.‬‬ ‫لن يكون زيدان العبًا‬ ‫يواجه حار�س مرمى‪،‬‬

‫فالفرن�سي يواجه بوفون‪ ،‬كمدير فني‪ ،‬حقق‬ ‫النجاحات مع فريق ري��ال مدريد الإ�سباين‪،‬‬ ‫الذي يلتقي نظريه يوفنتو�س الإيطايل‪ ،‬يف‬ ‫نهائي دوري الأب��ط��ال‪ .‬ك��ان بوفون حار�س ًا‬ ‫�صاعد ًا يف ن��ادي ب��ارم��ا الإي��ط��ايل‪ ،‬عمره ال‬ ‫يتجاوز ‪ 18‬عامًا‪ ،‬حني ان�ضم زيدان من فريق‬ ‫ب��وردو الفرن�سي �إىل يوفنتو�س الإيطايل‪،‬‬ ‫يف �صيف ‪ ،1996‬وح�ين غ���ادر ب��وف��ون �إىل‬ ‫يوفنتو�س‪ ،‬يف �صيف ‪ ،2001‬ك��ان زي��دان‬ ‫راح��ًل�اً ل��ل��ت��و‪� ،‬إىل ري���ال م��دري��د الإ�سباين‪،‬‬ ‫خل���و����ض جت���رب���ة ج���دي���دة‪ .‬ويف ‪ 14‬مايو‬ ‫‪ ، 2003‬ذه��ب زي���دان �إىل معقل يوفنتو�س‬ ‫القدمي‪ ،‬ملعب «ديلي �أل��ب��ي»‪ ،‬مع فريق ريال‬ ‫م��دري��د‪ ،‬وجن��ح الفرن�سي يف ت�سجيل هدف‬ ‫يف مرمى بوفون‪ ،‬و�إن جاء �شرفيًا‪ ،‬بعد �أن‬ ‫فاز يوفنتو�س بنتيجة ‪ ،1-3‬لي�صعد الفريق‬ ‫الإي��ط��ايل �إىل ن�صف نهائي دوري الأبطال‪،‬‬ ‫برغم خ�سارته ذهابًا بنتيجة ‪ .2-1‬الالفت �أن‬ ‫لقاءات زيدان وبوفون‪� ،‬أغلبها يحمل ذكريات‬ ‫�سيئة للأ�سطورة الفرن�سية‪ ،‬فمباراة ‪2006‬‬ ‫تعر�ض خاللها للطرد وخ�سر نهائي ك�أ�س‬ ‫ال��ع��امل‪ ،‬كما �أن��ه ف�شل يف قيادة ري��ال مدريد‬ ‫لعبور يوفنتو�س وال��ت���أه��ل لنهائي دوري‬ ‫الأب��ط��ال ع��ام ‪ ،2003‬ورغ��م ت�سجيل «زيزو»‬ ‫ه��د ًف��ا يف �أول لقاء ب�ين النجمني الكبريين‪،‬‬ ‫حني كان بوفون حار�سً ا لبارما‪ ،‬وزي��دان مع‬ ‫يوفنتو�س‪ ،‬يف ‪ 18‬م��اي��و‪� /‬أي���ار ‪� ،1997‬إال‬ ‫�أن املباراة انتهت بالتعادل بهدف لكل فريق‪.‬‬ ‫املثري �أن زي��دان مل ي�سجل يف مرمى بوفون‬ ‫�سوى هذين الهدفني‪ ،‬ليبحث يف نهائي دوري‬ ‫الأبطال‪ ،‬عن حتقيق لقب وفوز‪ ،‬يخرجه من‬ ‫دوام���ة ال�تراج��ع الغريب يف مواجهاته مع‬ ‫بوفون‪.‬‬


‫‪8‬‬

‫الأحد املوافق ‪ 28‬من �أيار ‪ 2017‬العدد ‪ 3775‬ـ ال�سنة الرابعة ع�شرة‬

‫رياضة محلية‬

‫‪Sunday ,28 May. 2017 No. 3775 Year 14‬‬

‫العبو القوة اجلوية ي�ؤكدون جاهزيتهم ملالقاة النوار�س � ً‬ ‫آ�سيويا‬ ‫بغداد – ميثم الحسني‬

‫بغداد – مروان زاهد‬

‫َ‬ ‫ك�شف مدرب املنتخب الوطني با�سم قا�سم �أن جميع العبي املنتخب الوطني‬ ‫�سيلتحقون بالفريق قبل مباراة اليابان با�ستثناء الالعب ج�سنت مريام‬ ‫الذي �سيتخلف عن املباراة لأ�سباب �إدارية‪ .‬وقال قا�سم‪� :‬إن جميع الالعبني‬ ‫املحرتفني �سيلتحقون بوفد املنتخب قبل مباراة اليابان يف ت�صفيات ك�أ�س‬ ‫العامل با�ستثناء املحرتف يف نادي كوملب�س كرو الأمريكي ج�سنت مريام‬ ‫والذي �سيغيب لأ�سباب �إدارية‪� ،‬أما بقية املحرتفني ف�سيلتحقون على دفعتني‬ ‫منهم من �سيكون حا�ضرا مع املنتخب يف الب�صرة وخو�ض جتريبية الأردن‬ ‫و�آخرون �سيلتحقون مبباراة كوريا اجلنوبية التجريبية يف مدينة العني‬ ‫الإماراتية‪ .‬وبني‪� :‬إن قائمة املنتخب �ستكتمل قبل لقاء اليابان با�ستثناء‬ ‫غياب ج�سنت مريام وبقية الالعبني �سيكونون مع الفريق‪ ،‬الفتا �إىل �أن املالك‬ ‫الفني �سيقدم قائمة ت�ضم ‪ 23‬العبا �ستكون القائمة الر�سمية التي �ستخو�ض‬ ‫مباراتي كوريا اجلنوبية التجريبية ومباراة اليابان يف ت�صفيات ك�أ�س‬ ‫العامل‪ .‬و�أو�ضح‪� :‬إن الفرتة ق�صرية جدا ومل ت�سمح لنا �إ�ضافة عدد من‬ ‫الأ�سماء‪� ،‬إال �أننا �أ�ضفنا ثالثة العبني جدد للقائمة متمثلة باملهاجم �أمين‬ ‫ح�سني واحلار�س فهد طالب والالعب احمد عبد الر�ضا‪ ،‬م�ؤكدا ب�أن القائمة‬ ‫�ست�شهد �إ�ضافات �أخرى قبل مباراة الإمارات حيث �سنملك الوقت الكايف‬ ‫ل�ضم العبني جدد‪ .‬يذكر �أن منتخب العراق �سيالقي منتخب الأردن جتريبيا‬ ‫يف الب�صرة بالأول من ال�شهر املقبل‪ ،‬ويالقي كوريا اجلنوبية وديا يف‬ ‫ال�سابع من ال�شهر املقبل يف مدينة العني‪.‬‬

‫يَ�سود مع�سكر القوة اجلوية حالة من االندفاع نتيجة‬ ‫ارتفاع الروح املعنوية للفريق‪ ،‬بعد التحاق ‏املدرب‬ ‫با�سم قا�سم بالوحدة التدريبية االوىل بالفريق يف‬ ‫الدوحة‪ ،‬وكذلك متاثل الالعبني ‏امل�صابني اىل ال�شفاء‬ ‫التام وعودة املوقوف يف املباراة ال�سابقة �سامح‬ ‫�سعيد اىل �صفوف الفريق‏‪ ،‬تلك العوامل منحت الفريق‬ ‫االزرق اندفاعا معنويا كبريا قبل موقعة يوم غد االثنني‬ ‫اال�سيوية امل�ؤهلة ‏اىل نهائي كا�س االحتاد‪ .‬‏(امل�شرق)‬ ‫ا�ستطلعت �آراء العبي القوة اجلوية حول ا�ستعداداتهم‬ ‫للمباراة احلا�سمة‪:‬‬ ‫�أ�سعى للتعوي�ض‬

‫الالعب الغائب عن املباراة االوىل وقلب اجلوية‬ ‫الناب�ض ب�شار ر�سن اكد انه ي�سعى الن يعو�ض ‏غيابه‬ ‫عن املباراة االوىل ب�سبب اال�صابة التي حالت دون‬ ‫م�شاركة زمالئه يف مباراة الذهاب يف ‏اربيل‪.‬‏ وقال‬ ‫ر�سن ا�سعى الن ا�شارك زمالئي مبهمة قطع بطاقة‬ ‫املرور اىل املباراة النهائية وتكملة ‏م�شوارنا باحلفاظ‬ ‫على اللقب اال�سيوي‪ ،‬ندرك قوة الفريق املناف�س بذات‬ ‫الوقت نحفظ عن ظهر‏قلب طريقة اللعب التي ينتهجها‬ ‫الزوراء من خالل متابعتنا له يف الدوري املحلي ما‬ ‫مينح الطرفني ‏قدرة يف قراءة اوراق املناف�س بكل‬ ‫و�ضوح‪.‬‏ وا�شار اىل ان فريقنا يعي�ش حالة معنوية‬ ‫جيدة فاجلميع على امت اجلاهزية وال توجد غيابات‬ ‫‏واحلمد لله ما مينح املدرب قدرة على املناورة ب�أوراقه‪،‬‬ ‫وانا �شخ�صيا امتنى ان اقدم اداء مبثابة ‏مباراتني‬ ‫العو�ض الغياب الق�سري يف الذهاب بداعي اال�صابة‬ ‫وامتنى ان اكون �سببا بفوز فريقي‏وت�أهله اىل املباراة‬ ‫النهائية‪.‬‬ ‫ب�صمة قبل الرحيل‬

‫املدافع ال�صلب �سعد ناطق اكد ان املباريات املتبقية‬ ‫له مع االزرق اجلوي يف غاية االهمية ‏و�ستبقى عالقة‬ ‫يف ذاكرة اجلمهور‪ ،‬متمنيا ان ي�ساهم مع زمالئه‬ ‫للتويج باللقب املحلي واحلفاظ ‏على اللقب اال�سيوي‬ ‫قبل خو�ض جتربته االحرتافية مع املرخية القطري‬

‫املو�سم املقبل‪.‬‏ وقال ناطق امتنى ان ا�سعد اجلماهري ‏املباراة النهائية‪.‬‬ ‫التي نا�صرتني وازرتنا كفريق يف املباريات املتبقية‬ ‫يل مع ‏الفريق وان يوفقني الله الن اتوج مرة اخرى حار�س مرمى القوة اجلوية فهد طالب وبعد ان متت‬ ‫مع الفريق باللقب اال�سيوي وكذلك خطف اللقب‏املحلي دعوته ل�صفوف املنتخب م�ؤخرا ي�سعى ‏الثبات الذات‬ ‫ليكون اجمل هدية اقدمها للنادي وجماهريه قبل خو�ض وا�ستعادة مكانته يف الت�شكيلة الوطنية عرب الت�ألق‬ ‫التجربة االحرتافية االوىل يل يف ‏املالعب القطرية‪.‬‏ يف هذه املباراة التي �ستكون حمط ‏انظار املتابعني‬ ‫وبني ان املباراة مهمة وفريق الزوراء لن ي�ستهان به‪ ،‬واملهتمني وهي حمك حقيقي للحار�س‪.‬‏ وقال فهد‬ ‫لكن الطموحات حتقق باال�صرار ‏والعزمية‪ ،‬لذا ترى طالب ال �شك ان املباراة م�صريية ومهمة ال �سيما بعد‬ ‫االندفاع الكبرية عند العبينا‪ ،‬فاجلميع يعلم مباراة ان ح�سم التعادل االيجابي مباراة ‏الذهاب يف اربيل‪،‬‬ ‫االياب هي مباراة ح�سم‏ومباراة بطاقة مرور خلو�ض وبالتايل نحن مطالبون بتحقيق الفوز لالنتقال عن‬ ‫اللقاء النهائي‪ ،‬ونحن �ساعون للحفاظ على لقبنا‪ ،‬جدارة اىل املباراة النهائية‪ ،‬‏وهذا يتطلب مثابرة‬ ‫م�شددا على ‏�ضرورة الرتكيز وااللتزام بالواجبات واجتهادا وحتديا الننا �ساعون للحفاظ على اللقب‬ ‫التي �سيحددها املدرب من حتقيق الفوز واالنتقال اىل وعدم التفريط به‪.‬‏ وا�شار اىل ان فريق الزوراء ي�ضم‬ ‫�إثبات الذات‬

‫منتخب �ألعاب القوى يبا�شر حت�ضرياته للم�شاركة يف بطولة �آ�سيا‬ ‫بغداد – المشرق‬

‫با�ش َر منتخب �ألعاب القوى حت�ضرياته اليومية‬ ‫ا�ستعدادا للم�شاركة يف بطولة ا�سيا التي �ستقام‬ ‫يف مدينة اودي�سا يف الهند للفرتة من ال�ساد�س‬ ‫ولغاية التا�سع من �شهر متوز املقبل‪ .‬وقال االمني‬ ‫املايل الحتاد العاب القوى الدكتور زيدون جواد‪:‬‬ ‫ان العبي املنتخب �شرعوا باال�ستعداد لبطولة‬ ‫ا�سيا التي �ستقام يف �شهر متوز بالهند فور‬ ‫عودتهم من دورة الت�ضامن اال�سالمي‪ ،‬الفتا اىل‬ ‫ان االحتاد اعتمد على االختبارات االخرية التي‬ ‫اقامها يف املركز التخ�ص�صي باال�ضافة اىل نتائج‬ ‫بطولة اندية العراق بدورها الثاين‪ .‬وا�شار اىل‬ ‫ان اجتماع كونغر�س االحتاد اال�سيوي �سيقام‬ ‫على هام�ش البطولة لفرتة يومني ت�سبق البطولة‬ ‫و�سيمثل العراق رئي�س االحتاد ونائب رئي�س‬ ‫االحتاد اال�سيوي الدكتور طالب في�صل‪ ،‬الفتا‬ ‫اىل ان االحتاد �سيقيم مع�سكرا تدريبيا لالعبني‬ ‫امل�شاركني يف البطولة مبدينة اودي�سا اي�ضا‬ ‫يف الهند وفق بروتوكول التعاون بني االحتاد‬

‫العراقي واالحتاد الهندي والذي جرى مبوافقة‬ ‫االحتاد اال�سيوي‪ .‬واو�ضح ان املع�سكر �سيمنح‬ ‫الالعبني قدرة على التاقلم على االجواء والتغذية‬ ‫يف الهند قبل انطالق البطولة‪ ،‬منوها بان االحتاد‬

‫طالب في�صل ي�شكر وزير النقل‬ ‫لتكرميه الريا�ضي م�صطفى داغر‬ ‫بغداد – المشرق‬

‫قد َم رئي�س االحتاد العراقي‬ ‫لألعاب القوى الدكتور طالب‬ ‫في�صل �شكره اىل وزير النقل‬ ‫كاظم فنجان احلمامي على‬ ‫خلفية تكرميه العب املنتخب‬ ‫الوطني ونادي امليناء‬ ‫م�صطفى كاظم داغر حل�صوله‬ ‫على ذهبية دورة الت�ضامن‬ ‫اال�سالمي‪ .‬وقال في�صل ان‬ ‫التفاتة الوزير ت�أتي من باب‬ ‫االهتمام والدعم للريا�ضيني‬ ‫وهو موقف نبيل وحمط‬ ‫تقدير بالن�سبة لنا ك�أ�سرة‬ ‫احتاد العاب القوى‪ ،‬وان هذا‬ ‫املوقف نتمنى ان يحتذى به‬ ‫من قبل امل�س�ؤولني االخرين‬ ‫من اجل انعا�ش الريا�ضة‬ ‫وحتفيز الالعبني ال �سيما وان‬ ‫العراق زاخر باملواهب‪ .‬وا�شار‬ ‫اىل ان اهتمام الوزير بالالعب‬ ‫م�صطفى داغر �سيكون حافزا‬ ‫لبقية الريا�ضيني لتحقيق‬ ‫اجناز اف�ضل‪ ،‬مثلما نتمنى ان‬ ‫يكون حافزا للم�س�ؤولني مبد‬ ‫يد العون للريا�ضيني املتميزين‬

‫با�سم قا�سم‪ :‬ج�سنت مريام فقط‬ ‫من �سيغـيب عن مبـاراة اليـابـان‬

‫ورعايتهم‪ ،‬الن ما يخ�ص�ص‬ ‫للريا�ضة من مال ال يكفي خللق‬ ‫بطل اوملبي‪ ،‬بل ان رعاية‬ ‫الدولة هي من ت�ساهم يف‬ ‫ايجاد ار�ضية خ�صبة ينطلق‬ ‫منها جنوم اللعبة‪ .‬وكان وزير‬ ‫النقل قد اوعز بتكرمي العب‬ ‫نادي امليناء واملنتخب الوطني‬ ‫لألعاب القوى م�صطفى كاظم‬ ‫داغر بتعيينه ب�شركة املوانئ‬ ‫وكذلك تخ�صي�ص قطعة‬ ‫ار�ض �سكنية وت�أمني مع�سكر‬ ‫تدريبي له مبعية مدربه يف‬ ‫املانيا حت�ضريا لبطولتي ا�سيا‬ ‫والعامل‪ ،‬على خلفية فوزه‬ ‫بذهبية الت�ضامن اال�سالمي‬ ‫ب�سباق رمي القر�ص‪.‬‬

‫مهاجمي املنتخب الوطني‪ ،‬لكنني قادر على الذود‬ ‫عن �شباكي ‏و�سبق وان وقفت ندا بوجه الهجمات‬ ‫الزورائية وقدت فريقي للفوز‪ ،‬هذه املرة املباراة بتحد‬ ‫‏جديد واكرب كوين ا�سعى اوال الن احافظ مع زمالئي‬ ‫على اللقب اال�سيوي وعلى ال�صعيد ال�شخ�صي ‏انا‬ ‫مطالب امام مدربي ها�شم خمي�س الذي يقود حرا�س‬ ‫مرمى املنتخب الوطني حاليا الن اقدم ما ‏يقنعه للذود‬ ‫عن �شباك املنتخب الوطني وبالتايل هي فر�صة الثبات‬ ‫الذات‪.‬‏ امتنى ان نوفق يف املباراة كون املناف�س لي�س‬ ‫بالفريق ال�سهل واملباراة بحاجة اىل تركيز ‏وتوفيق‪،‬‬ ‫اننا االن بحالة معنوية جيدة فريقنا مكتمل ال�صفوف‬ ‫واجلميع ي�سعى لتكرار االجناز ‏اال�سيوي‪ ،‬وهذا ما‬ ‫�سنثبته داخل امللعب يف املباراة امل�صريية‪.‬‬

‫انطالق بطولة العراق للفئات العمرية بال�شطرجن‬

‫جبار مو�سى ع�ضو االحتاد ورئي�س االحتاد الفرعي ملحافظة بغداد‪ :‬ان‬ ‫بغداد ‪ -‬رافد البدري‬ ‫االحتاد املركزي �سينظم بطولة �شبه نهائي العراق يف العا�شر من �شهر‬ ‫المنسق اإلعالمي للعبة‬ ‫وج َه االحتاد العراقي املركزي لل�شطرجن دعوة اىل كافة االحتادات الفرعية حزيران املقبل‪ ،‬لذلك ومن باب التح�ضري لهذه البطولة املهمة فقد وجهنا‬ ‫يف املحافظات القامة بطوالت الفئات العمرية دون ‪ 14‬عام ًا‪ ،‬وقال �ضمري االحتادات الفرعية يف املحافظات اىل تنظيم بطوالتها للفئات العمرية دون‬ ‫‪ 14‬عاما والتي ت�شمل الفئات ‪ 14-12-10-8-6‬من الذكور واالناث للفرتة‬ ‫من ‪ 6-1‬من �شهر حزيران املقبل‪ ،‬م�ضيف ًا انه وعلى �ضوء اقامة املناف�سات‬ ‫�سيتم تر�شيح العب واحد من كل فئة ليت�سنى لهم امل�شاركة يف بطولة �شبه‬ ‫نهائي العراق الذي �سيقام يف قاعة برج ال�سالم يف بغداد للفرتة من ‪10‬‬ ‫ولغاية ‪ 13‬من �شهر حزيران املقبل‪ ،‬مبين ًا ان ‪ 4‬العبني فقط من الذكور‬ ‫واالناث امل�شاركني يف بطولة ال�شبه نهائي �سي�صعدون اىل نهائي العراق‬ ‫الذي �سيقام يف ‪ 15‬من �شهر متوز املقبل‪ ،‬اي ان الالعب الذي �سيرت�شح‬ ‫من حمافظته يكون قد خا�ض مناف�سات املحافظة وال�شبه نهائي ومن ثم‬ ‫الرت�شح للنهائي‪ ،‬وهي فر�صة جيدة لالعبني النا�شئني من اجل زيادة اخلربة‬ ‫يف جمال اللعبة‪ ،‬م�ؤكد ًا بان الثالث من �شهر حزيران املقبل �سيكون موعد‬ ‫انطالق مناف�سات حمافظة بغداد للفئات العمرية للذكور واالناث يف قاعة‬ ‫نادي الهدف التخ�ص�صي‪ ،‬و�سيرت�شح العبان اثنان من كل فئة من الفئات‬ ‫�سيقيم اي�ضا مع�سكرا داخليا بالعا�صمة بغداد‬ ‫اخلم�سة‪ ،‬باعتبار ان االحتاد الفرعي يف بغداد من االحتادات الن�شطة والتي‬ ‫ي�سبق مع�سكر الهند من اجل رفع جاهزية الفريق‪.‬‬ ‫تعترب الرقم االول يف التقييم العام لالحتادات باال�ضافة اىل العدد ال�سكاين‬ ‫ي�شار اىل ان نتائج البطولة تعد م�ؤهلة لبطولة‬ ‫الكبري لالعبيها‪.‬‬ ‫العامل التي �ستقام يف لندن ب�شهر متوز �أي�ضا‪.‬‬

‫منتخبنا ال�شبابي لكرة ال�صاالت يكتفي بو�صافة �آ�سيا بخ�سارة �أمام �إيران‬ ‫بغداد – المشرق‬

‫اك َتفى منتخبنا الوطني مبركز و�صيف‬ ‫القارة الآ�سيوية والت�أهل اىل مونديال‬ ‫االرجنتني بعد خ�سارته املباراة النهائية‬ ‫لبطولة ا�سيا لل�شباب بكرة ال�صاالت‬ ‫امام املنتخب االيراين بهدفني بدون رد‬ ‫يف املباراة النهائية اجلمعة على �صالة‬ ‫بانكوك �آرينا يف بانكوك‪ .‬و�سجل �ساهاند‬ ‫ر�ضابور (‪ )4‬والعراقي زيد علي احلكيم‬ ‫(‪ 10‬باخلط�أ يف مرمى فريقه) هديف الفوز‬ ‫ل�صالح املنتخب الإيراين‪ .‬فيما ح�صلت‬ ‫تايالند على املركز الثالث عقب تغلبها‬ ‫على �أوزبك�ستان ‪ 1-8‬يف مباراة حتديد‬ ‫املركزين الثالث والرابع‪ .‬ومل تكن بداية‬ ‫منتخبنا مب�ستوى الطموح على عك�س‬ ‫املنتخب االيراين الذي جنح يف افتتاح‬ ‫الت�سجيل عند الدقيقة الرابعة عن طريق‬ ‫�ساهاند ر�ضابور‪ ،‬قبل �أن ي�ضغط املنتخب‬ ‫العراقي من �أجل تعديل النتيجة‪ .‬وكاد‬ ‫م�ؤمن فوزي ي�سجل هدف التعادل ملنتخبنا‬ ‫عرب �ضربة حرة مبا�شرة ت�ألق احلار�س‬ ‫الإيراين �أبو الف�ضل �شوبازي يف الت�صدي‬ ‫لها‪ ،‬ثم جاء الهدف الثاين ل�صالح �إيران‬ ‫عك�س جمرى املباراة بعد �سيطرة وا�ضحة‬ ‫للعراق و�ضغط م�ستمر على مرمى املنتخب‬ ‫االيراين‪ ،‬وجاء الهدف الثاين اليران‬ ‫عندما حاول العب املنتخب العراقي زيد‬ ‫علي قطع الكرة ولكنها حتولت باخلط�أ‬ ‫داخل مرمى فريقه (‪.)19‬‬ ‫�ضغط عراقي‬

‫وا�ستمر ال�ضغط العراقي يف الدقائق التي مرت بجوار القائم‪.‬‬ ‫املتبقية من ال�شوط الأول ولكن العبي‬ ‫�إيران جنحوا يف �إغالق املنافذ نحو مدرب املنتخب العراقي علي طالب قال‪� :‬إن‬ ‫مرماهم‪ .‬وا�ستمر احلال على ذات املنوال منتخبنا خ�سر برغم اف�ضليته طيلة �شوطي‬ ‫خالل ال�شوط الثاين‪ ،‬قبل �أن يلج�أ مدرب املباراة‪ ،‬وتالق احلار�س االيراين يف‬ ‫منتخبنا علي طالب �إىل �أ�سلوب الهجوم الت�صدي الهداف حمققة وذاد عن �شباكه‬ ‫حققنا الأهم‬ ‫ال�ضاغط (باور بالي) لزيادة ال�ضغط بب�سالة وكان �سببا رئي�سيا بتتويج فريقه‪،‬‬ ‫الهجومي لكن بدون �أن ينجح فريقه يف باملقابل دخلت �شباكنا كرتان من هجمتني املدرب االيراين علي �صنايعي ابدى‬ ‫الت�سجيل‪ ،‬حيث كانت �أبرز الفر�ص يف فقط‪ ،‬وهذا حال كرة القدم خ�سرنا برغم �سعادته بتحقيق اللقب والفوز على فريق‬ ‫الدقيقة الأخرية عرب ت�سديدة ح�سن كاظم االف�ضلية‪ .‬وا�شار اىل ان العراق ك�سب كبري مب�ستوى الفريق العراقي الذي قدم‬ ‫نحن الأف�ضل‬

‫فريقا �شبابيا ت�أهل عن جدارة وا�ستحقاق‬ ‫اىل كا�س العامل وكان قريبا جدا من اللقب‪،‬‬ ‫وك�سب احرتام القارة اال�سيوية‪ ،‬مبديا‬ ‫ر�ضاه التام عن اداء الالعبني يف املباراة‪،‬‬ ‫اال ان �سوء الطالع رافقنا وحرمنا من‬ ‫اعتالء من�صة التتويج‪.‬‬

‫خالل البطولة م�ستويات مميزة جدا وكان‬ ‫ندا قويا يف املباراة النهائية‪ .‬وا�شار اىل‬ ‫ان املالك التدريبي االيراين لعب على‬ ‫اخطاء الفريق العراقي ا�ستغلينا الفراغ‬ ‫و�سجلنا هدفني ومتكنا من احكام املنافذ‬ ‫ملرمانا وحققنا االهم بخطف اللقب‬ ‫اال�سيوي وهذا ما �سي�سجله التاريخ لكرة‬ ‫ال�صاالت االيرانية‪ ،‬وابدى احرتامه الداء‬ ‫الفريق العراقي م�ؤكدا ان �شباب العراق‬ ‫حققوا تقدما وا�ضحا على امل�ستوى الفني‬ ‫وبلغوا املونديال واملباراة النهائية باداء‬ ‫مميز ولي�س بال�صدفة لذا خ�ضنا املباراة‬ ‫بواقعية وك�سبناها با�صرارنا على خطف‬ ‫اللقب‪.‬‬ ‫طريق الفريقني للنهائي‬

‫وكان منتخب العراق ت�صدر يف الدور‬ ‫الأول ترتيب املجموعة الأوىل بر�صيد‬ ‫‪ 15‬نقطة كاملة من خم�س مباريات‪ ،‬حيث‬ ‫فاز على البحرين ‪ 1-4‬وعلى بروناي‬ ‫‪ 1-6‬وعلى �أفغان�ستان ‪ 3-4‬وعلى ماليزيا‬ ‫‪ 2-4‬وعلى تايالند ‪ ،3-7‬ثم فاز يف ربع‬ ‫النهائي على اليابان ‪ 0-1‬ويف قبل النهائي‬ ‫على �أوزبك�ستان ‪ .1-5‬يف املقابل ت�صدر‬ ‫منتخب ايران ترتيب املجموعة الرابعة‬ ‫بر�صيد ‪ 12‬نقطة كاملة من �أربع مباريات‪،‬‬ ‫حيث فاز على منغوليا ‪ 0-6‬وعلى الإمارات‬ ‫‪ 1-5‬وعلى ال�صني ‪ 1-6‬وعلى قرغيز�ستان‬ ‫‪ ،0-10‬ثم فاز يف ربع النهائي على لبنان‬ ‫‪ 2-6‬ويف قبل النهائي على تايالند ‪5-7‬‬ ‫بعد �شوطني �إ�ضافيني‪.‬‬


‫الأحد املوافق ‪ 28‬من �أيار ‪ 2017‬العدد ‪ 3775‬ـ ال�سنة الرابعة ع�شرة‬ ‫‪Sunday, 28 May. 2017 No. 3775 Year 14‬‬

‫| ذاكرة عراقية | ‪7‬‬

‫موقف املجل�س النيابي من ال�سيا�سة التعليمية يف العراق ‪1958 -1939‬‬ ‫الحلقة األولى‬

‫علي طاهر تركي الحلي‬ ‫جامعة كربالء ‪ -‬كلية الرتبية‬

‫التمهيد ‪-:‬‬ ‫ً‬ ‫�شه َد ال��ع��راق من��وا ملحوظا يف ح��رك��ة التعليم منذ‬ ‫ان ا�صبح مدحت با�شا وال��ي��ا على ال��ع��راق (‪-1869‬‬ ‫‪ ،)1872‬اذ كان لإعماله اجلليلة �أثرا وا�ضحا يف ذلك‬ ‫املجال‪ ،‬كما اخذ ي�شهد بعد عام ‪ 1908‬تو�سعا كبريا يف‬ ‫ت�أ�سي�س املدار�س وار�سال البعثات العلمية مع وجود‬ ‫معاناة ابقت التعليم مق�صورا وحم��دودا وال تتجاوز‬ ‫ن�سبة املتعلمني يف اح�سن االح���وال ‪ %9‬فقط‪ .‬وبعد‬ ‫ت�شكيل احلكومة العراقية يف ‪ 23‬اب ‪� ،1921‬سعت‬ ‫وزارة امل��ع��ارف العراقية م��ن خ�لال النخبة ال���وزارة‬ ‫التي ت�سنمت مهام ال���وزارة مثل ال�سيد حممد مهدي‬ ‫بحر العلوم وال�سيد هبة الدين ال�شهر�ستاين وغريهم‪،‬‬ ‫اىل ار�ساء قواعد وا�س�س التعليم ال�صحيحة يف البالد‬ ‫من اجل النهو�ض والرقي اىل م�صايف الدول املتقدمة‪.‬‬ ‫يدرك املتتبع ملناق�شات اع�ضاء املجل�س النيابي خالل‬ ‫الدورات االنتخابية الثماين (اطار البحث) ان مو�ضوع‬ ‫التعليم ي���أت��ي يف مقدمة تطلعاتهم‪ ،‬حيث مل يفوت‬ ‫النواب فر�صة اال وا�ستغلوها لي�ؤكدوا على ان التعليم‬ ‫من اال�س�س املهمة لبناء املجتمع وتطوره‪ ،‬لذا جندهم‬ ‫قد اخذ النواب يناق�شون كل �شاردة وواردة يف هذا‬ ‫املو�ضوع قبل ت�شريع القوانني واللوائح �أو الإجراءات‬ ‫احلكومية املتعلقة بهما‪ .‬تكون البحث من هذا التمهيد‬ ‫واربعة مباحث تناول اولها ا�ستعرا�ضا تاريخيا لواقع‬ ‫التعليم يف العراق خالل مدة البحث ‪،1958-1939‬‬ ‫يف حني �سلط املبحث الثاين ال�ضوء على املوقف من‬ ‫النظام الإداري واملايل لوزارة املعارف‪ ،‬يف الوقت الذي‬ ‫عرج املبحث الثالث على املوقف من مناهج التعليم يف‬ ‫خمتلف املراحل‪ ،‬وعالج املبحث الرابع املوقف النيابي‬ ‫من م�شروع اجلامعة والبعثات العلمية‪ .‬تنوعت م�ضان‬ ‫البحث بتنوع املعاجلات املتناولة رك��ز اجل��زء االعم‬ ‫االغلب منها على حما�ضر املجل�س النيابي وم�صادر‬ ‫وثائقية اخرى متمني ًا من الله ال�سداد واملوفقية‪.‬‬ ‫املبحث الأول‬ ‫واقع التعليم يف العراق ‪1958 -1939‬‬

‫اندلعت احل��رب العاملية الثانية لتخلف نتائج �سلبية‬ ‫كبرية يف خمتلف الن�شاطات االقت�صادية واالجتماعية‬ ‫والثقافية يف العراق ونالت م�ؤ�س�سات الرتبية والتعليم‬ ‫ن�صيبها من ذلك التدهور فكان ما حدث مبثابة انتكا�سة‬ ‫يف عملية �سري التعليم‪ ،‬حيث اكتنفته «عقبات كثرية»‬ ‫و»م�صاعب جمة»‪� ،‬شكلت مبجملها هاج�سا �أرق ا�صحاب‬ ‫ال�سلطة الت�شريعية (النواب)‪ ،‬لعل ابرز تلك امل�شاكل‬ ‫متثلت بنق�ص ال��ك��ادر التعليمي وق��ل��ة امل�ستلزمات‬ ‫املدر�سية من �أبنية ومقاعد وكتب درا�سية‪ ،‬ي�ضاف‬ ‫اليها �سعي ال�سلطات الربيطانية خا�صة بعد ف�شل‬ ‫حركة ماي�س عام ‪ 1941‬اىل تغيري املناهج الدرا�سية‬ ‫وخ�صو�صا كتب التاريخ التي الحظت ان فيها توجها‬ ‫قوميا يدعو اىل وحدة االمة العربية وحترير ارا�ضيها‬ ‫من ال�سيطرة اال�ستعمارية‪ ،‬وما لها من دور يف اثارة‬ ‫كراهية الربيطانيني يف نفو�س الطلبة حيث اعرتف‬ ‫ال�سفري الربيطاين يف العراق كورنوالي�س بخطورة‬ ‫هذه املناهج وو�صف التعليم «بانه كان مركزا لالهتياج‬ ‫ال��ذي يقف �ضد بريطانيا» االم��ر ال��ذي ا�ستجابت له‬ ‫وزارة ن���وري ال�سعيد ال�ساد�سة (‪ 9‬ت�شرين االول‬ ‫‪ 3-1941‬ت�شرين االول ‪ )1942‬ف�شكلت جلنة �ضمت‬ ‫ا�شخا�صا م��ن ذوي االجت��اه��ات البعيدة ع��ن االفكار‬

‫القومية برئا�سة امل�ست�شار الربيطاين هملي العادة‬ ‫النظر يف املناهج الدرا�سية‪ ،‬كما عملت ال��وزارة على‬ ‫الغاء عقود املدر�سني العرب من م�صريني و�سوريني‬ ‫وفل�سطينيني خ�شية اثارتهم للم�شاعر القومية االمر‬ ‫ال��ذي زاد من ازم��ة ال�شواغر التدري�سية التي تعاين‬ ‫منها املدار�س ا� ً‬ ‫صال‪ .‬تتعهد وزارة املعارف باالنفاق‬ ‫على جميع م�ؤ�س�سات التعليم الر�سمي يف البالد‬ ‫ك��امل��دار���س وامل��ع��اه��د وال��ك��ل��ي��ات وال��ب��ع��ث��ات العلمية‬ ‫باال�ضافة اىل امل�ؤ�س�سات الثقافية االخ��رى التابعة‬ ‫ل��ل��وزارة كمديرية االث���ار واملجمع العلمي العراقي‬ ‫وامللحقيات الثقافية خ��ارج ال��ع��راق‪ ،‬ف�ضال ملا تقدمه‬ ‫من دعم م��ادي للمدار�س االهلية واحلمالت اخلا�صة‬ ‫مبحو االمية‪ .‬وانطالق ًا من م�س�ؤولية وزارة املعارف‬ ‫يف االرتقاء بامل�ستوى الثقايف واخللقي لل�شعب‪ ،‬ورفع‬ ‫امكانياته العلمية‪،‬عمدت احلكومات املتعاقبة على رفع‬ ‫ميزانية املعارف وكما هو وارد يف اجلدول رقم(‪،)1‬‬ ‫مبا يتالءم مع الزيادة امل�ستمرة يف منو ال�سكان‪ ،‬اال‬ ‫ان هناك ع��دة معوقات حالت دون جاهزية ال��وزارة‬ ‫من اكمال جميع متطلبات امل�ؤ�س�سات التعليمية‪ ،‬لعل‬ ‫اب��رزه��ا ���س��وء االو���ض��اع االق��ت�����ص��ادي��ة واالجتماعية‬ ‫وال�سيا�سية التي مرت بها البالد‪ .‬ومن اجلدير بالذكر‬ ‫ان خم�ص�صات ميزانية وزارة امل��ع��ارف كانت تزيد‬ ‫على جميع الوزارات وامل�ؤ�س�سات احلكومية االخرى‬ ‫با�ستثناء وزارتي الداخلية والدفاع‪ ،‬االمر الذي عده‬ ‫بع�ض املتخ�ص�صني اهتماما ك��ب�يرا وم�����س���ؤو ًال من‬ ‫قبل احلكومة‪ ،‬يف حني ان الباحث يرى وبالرغم من‬ ‫الزيادة املطردة مليزانية وزارة املعارف اال انها مل تف‬ ‫بالأغرا�ض الطموحة التي كانت تخطر ببال النخبة‬ ‫املثقفة من �أع�ضاء املجل�س النيابي والتي �سن�أتي على‬ ‫طروحاتهم يف ه��ذا امل��ج��ال‪ .‬تعددت ن�شاطات وزارة‬ ‫املعارف خالل مدة البحث والتي ترمي من خاللها اىل‬ ‫االرتقاء باملهمة املوكلة اليها واملتمثلة ب�إعداد �أجيال‬ ‫تلتم�س من الثقافة والوعي والتقدم العلمي ا�سا�سا‬ ‫لبناء البالد التي انهكها طول اجلهل‪ ،‬وقد �سلط الباحث‬

‫م�ؤيد البدري‬ ‫تخرجَ من ثانوية الأعظمية ‪ -‬بغداد عام ‪ ،1953‬عمل كمعلق ريا�ضي منذ ‪.]3[1963‬‬ ‫ثم التحق باملعهد العايل للرتبية الريا�ضية جامعة عمل مقدم ًا لربنامج الريا�ضة يف �أ�سبوع ‪- 1963‬‬ ‫بغداد عام ‪ 1954‬وتخرج منه عام ‪ .1957‬ح�صل ‪.]3[1993‬‬ ‫على بعثة درا�سية �إىل الواليات املتحدة‪ ،‬وهنالك‬ ‫نال درجة البكالوريو�س و املاج�ستري يف العلوم‬ ‫الريا�ضية‪ .‬وهو �أول معلق ريا�ضي عراقي‪ ،‬تقاعد‬ ‫من العمل الوظيفي يف ‪.]2[.1993‬‬ ‫املنا�صب التي �شغلها‬ ‫امني �صندوق االحتاد العراقي لكرة القدم‪.‬‬ ‫مدير عام الريا�ضة املدر�سية ‪.1984 - 1962‬‬ ‫مدير الألعاب الريا�ضية يف وزارة ال�شباب ‪1962‬‬ ‫ ‪.1984‬‬‫ا�ستاذ يف كلية الرتبية الريا�ضية جامعة بغداد‪.‬‬ ‫�سكرتري االحت���اد ال��ع��راق��ي ل��ك��رة ال��ق��دم ‪- 1970‬‬ ‫‪. 1977‬‬ ‫رئي�س االحت��اد العراقي لكرة القدم يف ‪، 1977‬‬ ‫‪ 1980‬و ‪.1988‬‬ ‫يف ال�صحافة‬ ‫كان مل�ؤيد البدري العديد من امل�شاركات والكتابات‬ ‫يف ال�صحف وامل��ج�لات وك��ان اول��ه��ا كتب �سل�سة‬ ‫ا�سمها (الغيث) عام ‪.1957‬‬ ‫عمل حم���رر ًا يف جملة ال�سينما ال��ع��راق��ي��ة‪ ،‬ق�سم‬ ‫االخبار الريا�ضية‪.‬‬ ‫تر� َأ�س حترير جريدة املالعب‪.‬‬ ‫يف التلفزيون‬

‫ال�ضوء على ركنني ا�سا�سيني لبيان جهود ال��وزارة‪،‬‬ ‫وهما القوانني واللوائح‪ ،‬واللجان والبعثات حيث‬ ‫ا�ضطلعت وزارة املعارف بـ�إ�صدار العديد من القوانني‬ ‫والت�شريعات التي تعمل على ر�سم خارطة الطريق �أمام‬ ‫م�سرية النهو�ض والبناء للم�ؤ�س�سات التعليمية لعل‬ ‫ابرز تلك القوانني والت�شريعات هي قانون املعارف رقم‬ ‫‪ 57‬ل�سنة ‪ ،1940‬وهو من القوانني املهمة يف م�سرية‬ ‫وزارة املعارف منذ ت�أ�سي�س الدولة العراقية عام ‪1921‬‬ ‫حيث انه �ساهم يف تثبيت ارك��ان اال�ستقالل الثقايف‬ ‫للتعليم يف ال��ع��راق‪ ،‬كما ان��ه ميثل مظهر من مظاهر‬ ‫اال�صرار الوطني للعراقيني يف رف�ضهم الي نوع من‬ ‫انواع الت�سلط االجنبي‪ ،‬حيث ن�صت املادة الأوىل من‬ ‫القانون‪« :‬ان من واجبات وزارة املعارف هي ت�أ�سي�س‬ ‫املدار�س احلكومية و�إدارتها ومراقبة املدار�س االهلية‬ ‫واالجنبية وتوجيهها نحو االهداف العامة التي ت�سري‬ ‫عليها امل��دار���س احلكومية وتنظيم ���ش���ؤون ال�شباب‬ ‫والعناية بالفنون اجلميلة وت�شجيع احلركات العلمية‬ ‫واالدبية ون�شر الثقافة العامة وازالة االمية»‪ .‬ويالحظ‬ ‫من هذا االقتبا�س بان هذا القانون �ضمن اال�شراف على‬ ‫كافة املدار�س احلكومية واالهلية واالجنبية حيث كان‬ ‫البع�ض من هذه املدار�س ميار�س ن�شاطات ال تتفق مع‬ ‫م�صالح العراق الوطنية والقومية‪ ،‬كمـا لـم ي�صـادق علـى‬ ‫القانـون الو�صـي عبـد االلـه وذلك لعـدم ارتيـاحه ل�شمول‬ ‫القانون املدار�س االمريكية والربيطانية‪ ،‬اال ان جهود‬ ‫بع�ض ال�سا�سة املتحم�سني لفكرة القانون يف اقناع‬ ‫الو�صي بالعدول عن رغبته اتت ثمارها بعد ان وافق‬ ‫الو�صي على امل�صادقة‪ .‬و�شكلت وزارة املعارف العديد‬ ‫من اللجان التي من �ش�أنها تناول الق�صور احلا�صل يف‬ ‫منهج او م�ؤ�س�سة تربوية او هيكل اداري او تعليمي‬ ‫م��راد اع���ادة النظر فيه م��ن اج��ل ا���ص��دار التوجيهات‬ ‫والتعديالت املتناغمة مع حاجة امل�سرية التعليمية‬ ‫وكما ورد يف ملفات وزارة املعارف على �سبيل املثال‬ ‫جلنة (املناهج العامة والتدري�سات)عام ‪ 1945‬والتي‬ ‫ا�ضطلعت مبهمة مراقبة تطبيق املناهج الدرا�سية يف‬ ‫املدار�س‪ ،‬وترفع من حني الخر تقاريرها عن امل�شاكل‬ ‫التي جتابه تدري�سها‪ ،‬وجلنة م�شروع الع�شر �سنوات‬ ‫ع��ام ‪ 1946‬وال��ت��ي ح��ددت مهمتها ب��ـ���إع��ادة النظر يف‬ ‫تنظيم اجلهاز الرتبوي و تطوير النظام التعليمي يف‬

‫العراق خالل الع�شر �سنوات التالية من تاريخ ت�أليفها‪.‬‬ ‫وا�ست�أن�ست وزارة املعارف والك�ثر من مرة بتقارير‬ ‫اخل�براء االج��ان��ب الذين توالت دعوتهم اىل العراق‬ ‫للنظر يف امل�شاكل التي تعرتي اجلهاز التعليمي من‬ ‫مناهج وتنظيم اداري‪ ،...‬فعلى �سبيل املثال ا�ستعانت‬ ‫ال���وزارة مبدير م��ع��ارف منطقة يورك�شاير (فيكتور‬ ‫كالرك) لدرا�سة مدى امكانية تطبيق التعليم الإلزامي‬ ‫يف العراق‪ ،‬حيث اثمرت جهوده عن التو�صل اىل عدم‬ ‫امكانية تطبيق التعليم االلزامي يف العراق و �أعتربه‬ ‫«�ضربا من اخليال ال يقوم على ال��واق��ع»‪ ،‬ووج��د بان‬ ‫جملة عوامل اقت�صادية واجتماعية و�سيا�سية والتي‬ ‫ا�سماها جمتمع ًة بـ»مع�ضلة االدارة امل��رك��زي��ة» التي‬ ‫حتول بني الواقع والرغبة بتطبيق التعــليم االلزامي‬ ‫يف العراق‪ .‬كانت وزارة املعارف هي التي تقوم ب�إن�شاء‬ ‫امل��دار���س والأ����ش���راف عليها‪� ،‬إال ان��ه يف ع��ام ‪1951‬‬ ‫�صدر نظام �إدارة املدار�س االبتدائية املحلية رقم ‪38‬‬ ‫ل�سنة ‪ ،1951‬ومبوجب هذا النظام �أ�صبحت الإدارة‬ ‫املحلية يف الألوية م�س�ؤولة عن ن�شر التعليم االبتدائي‬ ‫وت�أ�سي�س املدار�س الالزمة وادارتها والأ�شراف عليها‬ ‫وفق �أحكام قانون املعارف العامة والأنظمة ال�صادرة‬ ‫مبوجبه‪ ،‬وتعد جميع امل��دار���س االبتدائية مب��ا فيها‬ ‫ريا�ض الأط��ف��ال امل�ؤ�س�سة من وزارة املعارف يف كل‬ ‫ل��واء تابعة الدارة ال��ل��واء املحلية‪ ،‬وينقل معلموها‬ ‫ومعلماتها كل �إىل تلك الإدارة مع مراعاة �أحكام قانون‬ ‫اخلدمة التعليمية‪ ،‬ومن �سلبيات هذا النظام انه عرقل‬ ‫�سري العملية التعليمية خل�ضوعها جلهات غري خمت�صة‬ ‫مع زي��ادة التعقيد و�ضياع امل�س�ؤولية وجعل موظفي‬ ‫امل��ع��ارف حت��ت رحمة موظفي الإدارة املحلية‪ .‬ومن‬ ‫الآف���ات اخل��ط�يرة التي عانى منها ال��ع��راق يف العهد‬ ‫امللكي هي انت�شار الأمية التي تعد من اكرب معوقات‬ ‫التنمية يف جميع جماالتها‪ ،‬حيث يعد الباحثني ان‬ ‫االم��ي��ة «ظ��اه��رة اجتماعية مركبة ت���ؤث��ر على الأف���راد‬ ‫واملجتمع يف وقت واحد وحم�صلتها التخلف ال�شامل‬ ‫يف جميع النواحي» (‪ ،)1‬فالأمية لي�ست جمرد اجلهل‬ ‫بالقراءة والكتابة �إمنا هي �أمية املجتمع والتي تعرف‬ ‫بالأمية احل�ضارية‪� ،‬أي ممار�سة الأ�ساليب واالجتاهات‬ ‫والعالقات والنظم االجتماعية املتخلفة مما يعرقل‬ ‫وي�ؤخر عملية التنمية االقت�صادية واالجتماعية‪ ،‬ولقد‬

‫�أدت عدة عوامل دورها يف انت�شار الأمية يف العراق‬ ‫منها االقت�صادية وال�سيا�سية واالجتماعية‪ .‬حاولت‬ ‫احلكومة معاجلة هذه الظاهرة من خالل فتح �صفوف‬ ‫ملحو االمية‪ ،‬وتنظيم حما�ضرات عامة يف �إنحاء خمتلفة‬ ‫من البالد �ضمن حملة وا�سعة يف هذا املجال‪ ،‬ويف عام‬ ‫‪ 1939‬تولت وزارة املعارف �آنذاك �إدارة هذه احلملة‬ ‫فعملت تدريجي ًا خالل ع�شر �سنوات على تو�سيع هذا‬ ‫العمل بافتتاح ف�صول م�سائية يف ع��دد من املدار�س‬ ‫االبتدائية حتى بلغ عدد امللتحقني بها يف عام ‪1939‬‬ ‫�أكرث من ( ‪� 16,000‬ألف طالب )‪ ،‬وقد �أدى قيام احلرب‬ ‫العاملية الثانية �إىل �ضعف احلركة وقلة ع��دد الطلبة‬ ‫بها‪ ،‬فلم تتو�صل هذه املحاوالت �إىل حمو �أو خف�ض‬ ‫ن�سبة الأمية‪ ،‬وذل��ك لعدم التوازن بني معدالت النمو‬ ‫ال�سكاين ومعدالت منو االلتحاق يف التعليم‪ ،‬الأمر‬ ‫الذي �أدى �إىل �إ�ضافة �إعداد كبرية من الأميني �سنوي ًا‬ ‫و�أ�صبح من املتعذر الق�ضاء على الأمية ب�أ�ساليب العمل‬ ‫الب�سيطة التي كانت متبعة يف ذلك الوقت‪ ،‬وبقي العمل‬ ‫تقليدي ًا يف جمال حمو الأمية وتعليم الكبار خالل فرتة‬ ‫اخلم�سينات التي �سادتها ن�شاطات الرتبية اال�سا�سية‬ ‫كما �إن غياب التخطيط امل��درو���س ك��ان �أح��د الأ�سباب‬ ‫التي �أدت �إىل عدم التو�صل �إىل نتائج مهمة‪ .‬كما �إن‬ ‫احلكومة در�ست م�شروع التعليم الإلزامي يف العراق‬ ‫منذ الثالثينات‪ ،‬وخالل عام ‪ 1946‬قدمت جلنة خمت�صة‬ ‫(م�شروع الع�شر �سنوات) و�ضحت فيه ال�صعوبات التي‬ ‫حتول دون تعميم التعليم وتطبيق الزاميته والتي من‬ ‫بينها‪ ،‬فقر ال�سكان وعدم ا�ستقرارهم و�ضعف تعاون‬ ‫�سلطات ال��دول��ة الإداري���ة والق�ضائية واملتنفذين من‬ ‫ال�شيوخ والإقطاعيني ف�ضال عن انعدام ت�أمني ال�سكن‬ ‫املنا�سب للمعلمني يف ال��ق��رى والأري����اف‪ ،‬كما قامت‬ ‫احلكومة با�ستدعاء �أح��د خ�براء اليون�سكو يف عام‬ ‫‪ ،1957 – 1956‬وه��و (ه��ي��وب��رت هندر�سن) حيث‬ ‫قدم حتلي ًال لواقع التعليم يف العراق فيما يخ�ص عدد‬ ‫التالميذ واملعلمني ومعاهد �إع��داد املعلمني واملباين‬ ‫املدر�سية ومتويل التعليم وحمتوى الدرا�سة والكتب‪،‬‬ ‫ويف �ضوء ذلك التحليل للنظام التعليمي وبيان نواحي‬ ‫ال��ق��وة وال�ضعف فيه ق��دم م��ق�ترح��ات ل��رف��ع م�ستوى‬ ‫التعليم وحت�سينه من الناحية النوعية مع خطة لتعميم‬ ‫التعليم والزاميته‪.‬‬

‫قراءات يف �صحف عراقية قدمية‬ ‫ماجد عبد الحميد كاظم‬ ‫‪ 14‬اجل��اري و�سينقل جثمان ال��راح��ل العظيم على منت‬ ‫طائرة من حيفا �صباح اجلمعة وينتظر ان ت�صل اىل بغداد‬ ‫بعد ظهر اليوم املذكور هذا اذا مل يطر�أ تبديل على ذلك‬ ‫الأهايل‬ ‫االثنني ‪� 11‬أيلول ‪ 1933‬املوافق ‪ 21‬جمادى الأوىل ‪ 1352‬ويف هذه احلالة ي�صدر بيان �آخر‪.‬‬ ‫مالحظ املطبوعات‬ ‫جاللة امللك غازي‬ ‫�أيام احلداد‬ ‫هذا العدد من اجلريدة غطى مو�ضوع وفاة املرحوم امللك ي�ؤدي جاللة امللك غازي الأول اليمني القانونية اليوم يف‬ ‫ال�ساعة اخلام�سة بعد الظهر �أمام املجل�سني‪.‬‬ ‫في�صل الأول وتن�صيب امللك غازي على العر�ش‪:‬‬ ‫�إن الأ�سى الذي غم َر الأهليني منذ �سمعوا بفاجعة جاللة‬ ‫منهاج افتتاح املجل�سني‬ ‫الفقيد امللك في�صل ال ي��زال يف ازدي���اد وم��واك��ب العزاء‬ ‫يف تكاثر وال��وف��ود من اجلهات تتوافد اىل بغداد بعدد يفتتح املجل�سني اليوم يف ال�ساعة اخلام�سة بعد الظهر‬ ‫كبري دام��ع��ة االع�ين حزينة القلوب لتعزي جاللة امللك ب�صورة غري اعتيادية وتكون مرا�سم االفتتاح كما يلي‪-:‬‬ ‫غازي االول على امل�صاب الكبري ولت�شرتك يف االحزان‪ – 1 .‬ت�صطف اجلنود من البالط امللكي يف �شارع االمام‬ ‫و»الهو�سات» ال تزال متلأ ال�شوارع وهي تردد بنغم حزين االعظم اىل بناية جمل�س االمة ويكون حر�س ال�شرف عند‬ ‫«هو�سات» رائعة ت�ستنزف العربات وت�ستزيد اال�شجان‪ .‬مدخل بناية املجل�س‪.‬‬ ‫وم��واك��ب الن�ساء الباكيات امل���والت مي��وج بها الطريق ‪ – 2‬يتحرك موكب �صاحب اجل�لال��ة م��ن ال��ب�لاط امللكي‬ ‫امل�ؤدي اىل ق�صر «احلرمي» وهن ممزقات اجللباب يلطمن العامر يف ال�ساعة الرابعة والدقيقة ‪ 50‬بعد الظهر على‬ ‫على ال�صدور ويندبن ندبا اليما موجعا‪ .‬وقد لب�س النا�س الرتتيب الآتي‪.‬‬ ‫االربطة ال�سوداء وعلقوا على �صدورهم ال�شارات ال�سوداء �سيارة مدير ال�شرطة العام‬ ‫واالع��م��ال ال زال��ت معطلة والنا�س م�ضربني عن العمل �سيارة �أمني العا�صمة ومت�صرف بغداد‬ ‫ا�شرتاكا باحلداد‪ .‬واجلمهور تغ�شاه الك�آبة وتظاهرات �سيارة رجال البالط امللكي‬ ‫االحزان تبد�أ من ال�صباح وال تنتهي اال بعد �شطر طويل �سيارة �صاحب اجلاللة‬ ‫املرافقون خيالة‬ ‫من الليل‪ .‬و�صول جثمان املغفور له جاللة امللك في�صل‪:‬‬ ‫تغادر غدا ميناء برنديزي بارجة بريطانية تقل جثمان احلر�س امللكي‬ ‫امل��غ��ف��ور ل��ه ج�لال��ة امل��ل��ك في�صل االول امل��ع��ظ��م ويتوقع ‪ – 3‬عند و���ص��ول امل��وك��ب امللكي بناية املجل�س ي�ؤدي‬ ‫و�صولها اىل ميناء حيفا بعد ظهر يوم اخلمي�س املوافق احلر�س التحية امللكية وي�ستقبل فخامة رئي�س ومعايل‬

‫الوزراء جاللته عند مدخل الباب ثم يدخل جاللته الغرفة‬ ‫املعدة ال�سرتاحة جاللته‪.‬‬ ‫‪ -4‬يف ال�ساعة اخلام�سة بعد الظهر يدخل جاللته قاعة‬ ‫املجل�س في�ستقبله االعيان والنواب وامل��دع��وون وقوفا‬ ‫وبعدها يعتلي جاللته العر�ش ي���ؤدي اليمني القانونية‬ ‫واجلميع وقوف ثم يغادر جاللته املجل�س في�شيعه فخامة‬ ‫رئي�س الوزراء ومعايل الوزراء اىل باب بناية املجل�س‪.‬‬ ‫‪ – 5‬يعود املوكب امللكي مبوجب الرتتيبات ال�سابقة ومن‬ ‫نف�س الطرق التي �أتى منها‪.‬‬ ‫‪ – 6‬مينع ال�سري يف الطريق من البالط امللكي اىل املجل�س‬ ‫من ال�ساعة الرابعة والدقيقة ‪ 45‬اىل ال�ساعة اخلام�سة‬ ‫والن�صف بعد الظهر‪.‬‬ ‫اللبا�س للملكني ر�سمي ابي�ض ول�ضباط اجلي�ش وال�شرطة‬ ‫البزات الر�سمية مع االو�سمة‪.‬‬ ‫بيان‬

‫لقد اظهر ال�شعب العراقي الكرمي على اختالف طبقاته‬ ‫�شدة اخال�صه وتعلقه ب�سيد البالد الراحل مبا اقامه من‬ ‫التعازي وتعطيل االعمال خالل االيام الثالثة وملا كانت‬ ‫م�صالح االه��ل��ي�ين تق�ضي ب��اع��ادة االم���ور اىل جماريها‬ ‫بال�سرعة امل�ستطاعة فرتجو احلكومة االكتفاء مب��ا مت‬ ‫وفتح املخازن واملحالت التي بقيت معطلة وان يكتفى‬ ‫باقامة الفاحتة يف البيوت وامل��ح�لات العامة و�ستعلن‬ ‫املنهاج ال��ذي �سيطبق عند و�صول نع�ش الفقيد املعظم‬ ‫لأداء الواجب االخري‪.‬‬

‫‪ 19‬جمادى الأوىل ‪� 10‬أيلول‬


‫‪6‬‬

‫عربي ودولي‬

‫الأحد املوافق ‪ 28‬من �أيار ‪ 2017‬العدد ‪ 3775‬ـ ال�سنة الرابعة ع�شرة‬ ‫‪Sunday ,28 May. 2017 No. 3775 Year 14‬‬

‫�أرملة ابن الدن ال�صغرى تروي تفا�صيل جديدة عن ليلة قتله‬

‫ك�����ش��ف��ت �أم����ل ب���ن الدن‪ ،‬ال���زوج���ة الرابعة‬ ‫وال�صغرى لأ�سامة بن الدن‪ ،‬م�ؤ�س�س تنظيم‬ ‫“القاعدة”‪ ،‬تفا�صيل جديدة عن ليلة قتله‬ ‫يف م��دي��ن��ة �أب����وت �آب����اد الباك�ستانية يوم‬ ‫‪ ،2011/05/01‬على يد القوات الأمريكية‪.‬‬ ‫وروت �أم���ل‪ ،‬ال��ت��ي ك��ان��ت تقيم م��ع زوجها‬ ‫و�أوالدهما ال�ستة يف بيت اعتربوه �آمنا يف‬ ‫باك�ستان قتل فيه ال��رج��ل الأول يف قائمة‬ ‫املطلوبني للواليات املتحدة لأك�ثر م��ن ‪10‬‬ ‫�سنوات‪ ،‬ق�صتها للكاتبني كاثي �سكوت كالرك‬ ‫و�أدري���ان ليفي يف كتابهما “املنفى‪ :‬رحلة‬ ‫�أ�سامة ب��ن الدن”‪ ،‬ال��ذي اقتب�سته �صحيفة‬ ‫“�صنداي تاميز الربيطانية‪.‬وقالت �أمل �إنه‬ ‫بحلول ال�ساعة ‪ 11‬م�ساء يوم ‪ 1‬مايو‪�/‬أيار‬ ‫ع��ام ‪ ،2011‬بعد الع�شاء وت��ن��اول الأطباق‬ ‫و�أداء ال�صالة‪ ،‬غط بن الدن ب�سرعة يف نوم‬ ‫عميق‪ ،‬بينما كانت زوجته الرابعة ترقد �إىل‬ ‫ج���واره‪.‬ويف خ��ارج املنزل كانت ال�شوارع‬ ‫مظلمة ب�سبب نق�ص ال��ك��ه��رب��اء‪ ،‬وه��و �أمر‬ ‫���ش��ائ��ع يف امل��ن��ط��ق��ة‪ ،‬ول��ك��ن �أم���ل ا�ستيقظت‬ ‫م��ن��زع��ج��ة يف منت�صف ال��ل��ي��ل‪� ،‬إذ �سمعت‬ ‫�أ���ص��وات رك�لات متعاقبة تتعاىل واعتقدت‬ ‫�أنها ترى ظالال ترق�ص على النوافذ‪.‬وفج�أة‬ ‫ا�ستيقظ �أ���س��ام��ة ب��ن الدن وجل�س يرجتف‬ ‫خائفا‪ ،‬وهو ي�صرخ‪“ :‬الأمريكان قادمون”‪،‬‬ ‫ثم �أعقب �صوت �صراخه �ضجيج �صاخب هز‬ ‫�أرج��اء البيت‪ ،‬وت�شبث‪ ،‬ح�سب رواي��ة �أمل‪،‬‬ ‫بيد زوجته وهرع �إىل ال�شرفة يطالع امل�شهد‪.‬‬ ‫وقالت �أمل‪“ :‬لقد كانت ليلة بال قمر‪ ،‬والر�ؤية‬ ‫ليال فيها �صعبة جدا”‪.‬و�أ�ضافت �أن���ه يف‬ ‫احلديقة‪ ،‬على مر�آهما‪ ،‬كانت هناك طائرتان‬

‫�سوداوان من ط��راز “بالك هوك” و‪ 24‬من‬ ‫اجلنود تبني الحقا �أنهم من فرقة “‪”SEAL‬‬ ‫للقوات اخلا�صة الأمريكية كانوا ي�سرعون‬ ‫ب�شكل ف��ردي وه��م يت�سللون �إىل احلديقة‬ ‫و�إىل البيت‪.‬ويف �شرفة الطابق الثاين كانت‬ ‫زوجة بن الدن الثالثة‪� ،‬سهام‪ ،‬وابنها وخالد‪،‬‬ ‫ال��ذي كان يف ‪ 22‬من عمره‪ ،‬وهما يتابعان‬ ‫حتركات الأم��ري��ك��ي�ين‪.‬ون��ادى بن الدن ابنه‬ ‫للمجيء �إل��ي��ه‪ ،‬وه��و يف لبا�س ن��وم��ه‪ ،‬وقد‬ ‫ا�ستوىل خالد على ر�شا�ش من طراز “‪-AK‬‬ ‫‪ ”47‬مل يطلق النار منه منذ �أن كان عمره ‪13‬‬ ‫عاما‪ ،‬وفقا لرواية �أم��ل‪.‬وب��د�أت �أمل و�سهام‬ ‫بطم�أنة الأطفال الذين كانوا يبكون‪ ،‬وذهبوا‬ ‫جميعا �إىل الطابق العلوي حيث جتمعوا‪،‬‬ ‫ومب��ج��رد و�صولهم �سمعوا دوي انفجار‪،‬‬

‫اجلي�ش امل�صري يعلن توجيه �ضربة‬ ‫جوية �ضد «جتمعات للإرهابيني» يف ليبيا‬ ‫�أع��ل��ن اجلي�ش امل�����ص��ري‪� ،‬أن ال��ق��وات اجل��وي��ة وجهت �ضربة م��رك��زة �ضد‬ ‫«جتمعات من العنا�صر الإرهابية» بالأرا�ضي الليبية‪ ،‬والعملية الع�سكرية‬ ‫«ال تزال م�ستمرة»‪.‬جاء ذلك يف مادة متلفزة‪ ،‬مدتها �أقل من ‪ 48‬ثانية نقلها‬ ‫التلفزيون الر�سمي عن وزارة الدفاع‪ ،‬مرفقة بت�سجيل �صوتي لبيان اجلي�ش‪،‬‬ ‫و�صور ال�ستعداد وحترك القوات اجلوية‪ ،‬دون تفا�صيل �أكرث‪.‬‬ ‫وك�شف الرئي�س امل�صري‪ ،‬عبد الفتاح ال�سي�سي‪ ،‬يف خطاب وجهه للم�صريني‪،‬‬ ‫عن توجيه �ضربة لـ»مع�سكرات �إرهابيني» (مل يحدد مكانها �أو توقيتها)‪.‬‬ ‫وقال ال�سي�سي‪� ،‬إن بالده لن ترتدد يف �ضرب �أي مع�سكرات للإرهاب داخل‬ ‫�أو خارج م�صر‪ ،‬موجها اتهاما لتنظيم «داع�ش» بامل�س�ؤولية عن الهجوم الذي‬ ‫�شخ�صا و�أ�صيب ‪� 24‬آخرين‪ ،‬يف‬ ‫وقع‪ ،‬اجلمعة‪ ،‬يف حمافظة املنيا‪.‬و ُقتل ‪28‬‬ ‫ً‬ ‫هجوم م�سلح ا�ستهدف حافلة كانت تقل �أقباط ًا مبحافظة املنيا‪ ،‬و�سط م�صر‪،‬‬ ‫نفذه م�سلحون ي�ستقلون ‪� 3‬سيارات رباعية الدفع‪.‬و�أو�ضح اجلي�ش‪ ،‬وفق‬ ‫البيان ال�صوتي املرفق باملادة املتلفزة �أنه «قامت قواتنا اجلوية (اجلمعة)‪،‬‬ ‫بتنفيذ �ضربة مركزة �ضد جتمعات من العنا�صر الإرهابية بالأرا�ضى الليبية‬ ‫(دون حتديد)‪ ،‬بعد الت�أكد من ا�شرتاكهم فى التخطيط والتنفيذ للحادث‬ ‫الإرهابى الغادر الذى وقع اليوم»‪.‬وتابع البيان «وما زالت العملية م�ستمرة‬ ‫حتى الآن (‪ 19:25‬ت‪.‬غ)‪ ،‬دون �إ�شارة لنهاية العملية»‪.‬و�أ�شار �أن هذه العملية‬ ‫«قامت بها القوات امل�سلحة امل�صرية‪ ،‬بناء على توجيهات الرئي�س عبد الفتاح‬ ‫ال�سي�سي‪ ،‬وبعد التن�سيق والتدقيق الكامل لكافة املعلومات والبيانات»‪.‬‬ ‫وزارة التجارة‪ /‬ال�شركة العامة لت�صنيع احلبوب‬ ‫�إعالن مناق�صة رقم (‪ )2017/27‬لتجهيز مادة الربميك�س‬

‫متكن به عنا�صر فرقة “‪ ”SEAL‬من تدمري‬ ‫ال��ب��واب��ة واق��ت��ح��ام امل��ن��زل‪.‬ون��ط��ق ب��ن الدن‬ ‫�أخ�ي�را ق��ائ�لا‪�“ :‬إنهم يريدونني �أن��ا ولي�س‬ ‫�أنتم”‪ ،‬موجها حديثه �إىل عائلته و�آمرا �إياهم‬ ‫بالذهاب �إىل الطابق ال�سفلي‪ ،‬ولكنه �أخطر‬ ‫ابنتيه الكبريتني‪ ،‬مرمي و�سمية‪ ،‬باالختباء‬ ‫يف ال�شرفة بينما ذهبت �سهام وابنه خالد‬ ‫�إىل الطابق ال�سفلي‪.‬ويف الطابق العلوي‪،‬‬ ‫�أمل وبن الدن وابنهما ال�صغري ح�سني بقوا‬ ‫يف الغرفة ال�صغرية ي�صلون‪.‬وقالت �أمل �إنها‬ ‫�أدرك��ت �أن �شخ�صا ما قد ت�سلل من دائرتهم‬ ‫ال�صغرية وخانهم‪.‬وكانت القوات الأمريكية‬ ‫قد و�صلت بالفعل حينها �إىل الردهة‪ ،‬وفجر‬ ‫اجل��ن��ود ال��ب��اب امل��غ��ل��ق ق��ب��ل �أن يتوجهوا‬ ‫�صعودا ومعهم عن�صر يتحدث العربية‪ ،‬وقد‬

‫نادى خالد مرارا‪ ،‬ومبجرد �أن نظر خالد عرب‬ ‫ال�شرفة نظرة خاطفة‪ ،‬كانوا قد متكنوا من‬ ‫قن�صه ب�إطالق الر�صا�ص عليه‪.‬فيما �سارعت‬ ‫�سمية وم���رمي �إىل ال���ق���وات اخل��ا���ص��ة‪ ،‬يف‬ ‫ا�ستجابة مبا�شرة نبهما فيها اجلندي الناطق‬ ‫بالعربية‪ ،‬وما �إن متكنوا منهما �أوقفوهما‬ ‫�إىل احلائط‪.‬و�سار ع�ضو فرقة “‪،”SEAL‬‬ ‫روبرت �أونيل‪ ،‬قبلهم ودخلوا الغرفة‪ ،‬فيما‬ ‫كانت �أمل‪ ،‬ح�سب ق�صتها لـ”�صنداي تاميز”‬ ‫�أم��ام زوجها وه��ي حتميه من طلقاتهم‪ ،‬ثم‬ ‫ه��رع��ت �إىل اجل��ن��دي الأم��ري��ك��ي لتهاجمه‬ ‫ولكن مت �إط�لاق النار عليها من قبل جندي‬ ‫�آخ��ر دخ��ل �إىل الغرفة‪.‬و�شعرت �أم��ل بالأمل‬ ‫ال�شديد جراء �إطالق النار على �ساقها وذرفت‬ ‫الدموع من عينيها‪ ،‬وانهارت على ال�سرير‬ ‫وفقدت الوعي‪ ،‬وفق ال�صحيفة الربيطانية‪.‬‬ ‫وو�صف �أونيل يف وقت الحق كيف مت �إطالق‬ ‫النار على بن الدن‪ ،‬بعد �أن اقتحم العديد من‬ ‫اجلنود الأمريكيني غرفته و�أردوه قتيال‪.‬‬ ‫ويف الوقت نف�سه‪ ،‬قالت �أمل �إنها ا�ستفاقت‬ ‫ولكن كان عليها �أن ت�ضطر �إىل التظاهر ب�أنها‬ ‫ميتة ف�أغلقت عينيها وحاولت �إبطاء تنف�سها‪.‬‬ ‫و�أ���ض��اف��ت �أم��ل �أن الطفل ح�سني‪ ،‬جن��ل بن‬ ‫الدن الأ�صغر‪ ،‬قد �شهد كل �شيء‪ ،‬و�أم�سك به‬ ‫جنود فرقة “‪ ”SEAL‬و�أل��ق��وا امل��ي��اه يف‬ ‫وجهه‪.‬وجمعت القوات الأط��ف��ال‪ ،‬وتعرفت‬ ‫على هوياتهم‪ ،‬فيما مل ت�ستغرق الغارة �سوى‬ ‫دقائق عدة وغادرت القوات املكان حاملة جثة‬ ‫�أ�سامة بن ‏الدن‪.‬‏وبعد ب�ضع دقائق‪� ،‬سمعت‬ ‫�صراخ جريانهم عندما �صرخوا مت�سائلني‬ ‫هل ما يزال هناك �أحد منهم على قيد احلياة؟‬

‫البنتاغون يخطط الختبار �صاروخي العرتا�ض‬ ‫�صواريخ كوريا ال�شمالية البالي�ستية‬

‫تخطط وزارة ال��دف��اع الأم��ري��ك��ي��ة (البنتاغون)‪،‬‬ ‫لإجراء اختبار �صاروخي لأول مرة كتدبري وقائي‬ ‫الع�ترا���ض �صواريخ كوريا ال�شمالية البال�ستية‬ ‫العابرة للقارات‪ .‬وذك��رت و�سائل �إع�لام �أمريكية‬ ‫نقال ع��ن م�س�ؤولني يف وزارة ال��دف��اع‪ ،‬م�ساء �أن‬ ‫ه���دف االخ��ت��ب��ار ه��و اع�ترا���ض ���ص��واري��خ كوريا‬ ‫ال�شمالية ومنع �سقوطها يف �أرا���ض��ي الواليات‬ ‫امل��ت��ح��دة (يف ح��ال ن�شوب ح��رب ب�ين البلدين)‪.‬‬ ‫و�أو�ضحت �أن اختبار الدفاع ال�صاروخي �سيجري‬ ‫الأ���س��ب��وع امل��ق��ب��ل‪.‬و�أ���ش��ارت �إىل �أن البنتاغون‬ ‫�سيجري عملية حماكاة العرتا�ض �صواريخ بيونغ‬ ‫ي��ان��غ‪ ،‬واحليلولة دون �سقوطها على الأرا�ضي‬ ‫الأمريكية‪.‬والأحد املا�ضي‪� ،‬أكدت كوريا ال�شمالية‬ ‫جناحها‪ ،‬يف �إطالق �صاروخ بالي�ستي ا�سرتاتيجي‬ ‫متو�سط ‪ -‬طويل املدى‪ ،‬حتت �إ�شراف زعيمها كيم‬ ‫جوجن �أون‪.‬كما �أطلقت مطلع مايو‪�/‬أيار اجلاري‪،‬‬ ‫�صاروخا بالي�ستيًا يحمل ا�سم "هوا�سونغ‪،"12-‬‬ ‫و�سقط "بدقة يف املكان املحدد له"‪ ،‬يف بحر اليابان‪.‬‬ ‫وت�صاعد التوتر ب�ين ال��والي��ات املتحدة وكوريا‬

‫ال�شمالية يف الآون��ة الأخ�يرة‪ ،‬عقب تنفيذ بيونغ‬ ‫يانغ‪ ،‬عدة جتارب �صاروخية‪ ،‬ف�شل معظمها‪ ،‬مما‬ ‫دفع وا�شنطن �إىل ن�شر حاملة الطائرات العمالقة‬ ‫"كارل فين�سون" قرب �شبه اجلزيرة الكورية منذ‬ ‫مار�س‪� /‬آذار املا�ضي‪.‬‬

‫م�صادر‪� :‬صهر ترامب �أجرى ات�صاالت‬ ‫مل يك�شف عنها مع ال�سفري الرو�سي‬ ‫قال م�س�ؤولون حاليون و�سابقون لوكالة (رويرتز)‬ ‫�إن ج���اري���د ك��و���ش�نر ���ص��ه��ر ال��رئ��ي�����س الأمريكي‬ ‫دون��ال��د ترامب وم�ست�شاره املقرب �أج��رى ثالثة‬ ‫ات�صاالت على الأق��ل مل يك�شف عنها مع ال�سفري‬ ‫الرو�سي يف وا�شنطن (�سريجي كي�سلياك) �أثناء‬ ‫وبعد حملة االنتخابات الرئا�سية العام املا�ضي‪.‬‬ ‫وق��ال م�صدران منهم �إن من بني هذه االت�صاالت‬ ‫مكاملتني عرب الهاتف بني ني�سان وت�شرين الثاين‪.‬‬ ‫وذكر م�صدران �آخران من �سلطات �إنفاذ القانون‪،‬‬ ‫�أحدهما يف من�صبه حاليا والآخر م�س�ؤول �سابق‪،‬‬ ‫�أن كو�شرن �أ�صبح بحلول مطلع العام حمط تركيز‬ ‫حتقيق يجريه مكتب التحقيقات االحتادي فيما �إذا‬ ‫كان هناك �أي تواط�ؤ بني حملة ترامب والكرملني‪.‬‬ ‫و�أ�ضاف امل�صدران �أن كو�شرن لفت يف البداية انتباه‬ ‫حمققي مكتب التحقيقات االحتادي العام املا�ضي‬ ‫عندما بد�أوا التدقيق يف ات�صاالت م�ست�شار الأمن‬ ‫القومي ال�سابق مايكل فلني بامل�س�ؤولني الرو�س‪.‬‬ ‫و�أو�ضح م�س�ؤول �إنفاذ القانون احلايل‪� ،‬أنه رغم‬

‫حتقيق املكتب يف ات�صاالت كو�شرن برو�سيا ف�إنه‬ ‫لي�س هدفا لهذا التحقيق حاليا‪.‬و�سلطت املعلومات‬ ‫اجلديدة عن املكاملتني وتفا�صيل �أخ��رى ك�شفتها‬ ‫روي�ت�رز ال�����ض��وء على مل���اذا وم��ت��ى ج��ذب كو�شرن‬ ‫انتباه مكتب التحقيقات‪ .‬كما تظهر �أن ات�صاالته‬ ‫بكي�سلياك كانت �أك�بر مما �أق��ره البيت الأبي�ض‪.‬‬ ‫وكانت قناة (�إن‪.‬بي‪�.‬سي نيوز) قالت يوم اخلمي�س‬ ‫املا�ضي‪� ،‬إن كو�شرن يخ�ضع للتحقيق يف �أول م�ؤ�شر‬ ‫على �أن التحقيقات التي بد�أت يف متوز امتدت �إىل‬ ‫دائرة ترامب املقربة‪.‬‬

‫ال�شركة العامة لل�سمنت العراقية‬

‫�إعــــــالن للمرة (الثالثة)‬ ‫مناق�صة رقم (ت‪)2017/1/‬‬ ‫نقل منت�سبي معمل �سمنت النجف الأ�شرف لكافة الوجبات (�صباحي ‪ ،‬م�سائي‪ ،‬ليلي)‬

‫تعلنُ ال�شركة العامة لل�سمنت العراقية‪ /‬معاونية �ش�ؤون املعامل اجلنوبية‪ /‬احدى ت�شكيالت وزارة ال�صناعة واملعادن‬ ‫عن اعالن مناق�صة اعاله فعلى الراغبني باال�شرتاك يف املناق�صة احل�ضور اىل مقر معاونية �ش�ؤون معامل ال�سمنت‬ ‫اجلنوبية‪� /‬شعبة التجارية الكائن يف حمافظة النجف اال�شرف ق�ضاء الكوفة لغر�ض احل�صول على ن�سخة من‬ ‫ال�شروط الفنية والقانونية لقاء مبلغ قدره (‪ )75.000‬خم�سة و�سبعون الف دينار غري قابلة للرد وتقدمي عطاءاتهم‬ ‫يف غالفني احدهما جتاري (ال�سعر) والآخر فني مت�ضمنا الت�أمينات االولية البالغة (‪ )1.098.000‬مليون وثمانية‬ ‫وت�سعون الف دينار فقط مبوجب �صك م�صدق �صادر من م�صرف حكومي او خطاب �ضمان قابل للتجديد �صادر من‬ ‫احد امل�صارف التالية (الر�شيد‪ ،‬الزراعي‪ ،‬العقاري‪ ،‬التجاري العراقي‪ ،‬اال�ستثمار العراقي‪ ،‬االهلي العراقي‪ ،‬الرافدين‪،‬‬ ‫اخلليج التجاري‪ ،‬االحتاد العراقي‪ ،‬املن�صور‪ ،‬الهدى‪ ،‬التنمية‪ ،‬العراقي للتجارة‪ ،‬ال�صناعي‪ ،‬بغداد‪ ،‬ال�شرق االو�سط‪،‬‬ ‫االئتمان العراقي‪ ،‬بابل‪� ،‬سومر التجاري‪ ،‬املو�صل للتنمية‪� ،‬آ�شور ال��دويل‪ ،‬عرب العراق‪ ،‬االقليم التجاري‪ ،‬اربيل)‬ ‫ويقدم خطاب ال�ضمان بكتاب ر�سمي �صادر من امل�صرف يت�ضمن معلومات اخلطاب ومن خالل فروعها يف املحافظات‬ ‫(بغداد‪ ،‬بابل‪ ،‬كربالء‪ ،‬النجف‪ ،‬الديوانية‪ ،‬وا�سط‪ ،‬مي�سان‪ ،‬ذي قار‪ ،‬ال�سماوة‪ ،‬الب�صرة) ح�صر ًا علم ًا ان �آخر موعد‬ ‫لتقيم العطاءات �سيكون خالل الدوام الر�سمي ليوم (االثنني) امل�صادف (‪ )2017/6/19‬ال�ساعة الثانية ع�شرة ظهرا‪،‬‬ ‫و�سوف يتم عقد م�ؤمتر يف معمل �سمنت النجف اال�شرف يوم (االثنني) امل�صادف (‪ )2017/6/12‬يتم فيه االجابة على‬ ‫اال�ستف�سارات الفنية والتجارية واية ا�ستف�سارات اخرى من مقدمي العطاءات على ان يكون تقدمي العطاءات يف مقر‬ ‫معاونية �ش�ؤون معامل ال�سمنت اجلنوبية‪ /‬ق�سم التجارية ح�صر ًا‪ .‬ويتحمل من تر�سو عليه املناق�صة اجور االعالن‬ ‫والرد واال�ستف�سار يكون من خالل موقعنا على �شبكة االنرتنت وهو‪:‬‬ ‫(‪ ...)www.southern-cement.com‬مع التقدير‬ ‫ املناق�صة ممولة من موارد �شركتنا الذاتية (التمويل الذاتي)‪.‬‬‫ الكلفة التخمينية االجمالية‪ )109.800.000( :‬مائة وت�سعة ماليني وثمامنائة الف دينار فقط‬‫ نفاذية العطاء ثالثة ا�شهر‪.‬‬‫امل�ستم�سكات املطلوبة‪:‬‬ ‫‪ -1‬هوية احتاد ناقلني جمددة لهذا العام‪.‬‬ ‫‪ -2‬هوية غرفة التجارة او احتاد رجال االعمال العراقيني (الهوية البال�ستيكية) جمددة‪.‬‬ ‫‪ -3‬كتاب انت�ساب لدى احد فروع الهيئة العامة لل�ضرائب نافذة‪.‬‬ ‫‪ -4‬تزويدنا بالرقم ال�ضريبي للمقاول‪.‬‬ ‫مالحظة‪:‬‬ ‫م�ستوف لل�شروط املطلوبة‪.‬‬ ‫‪ -1‬يهمل اي عطاء غري‬ ‫ٍ‬ ‫‪ -2‬يهمل اي حتفظ �إن وجد‪.‬‬ ‫‪ -3‬ال�شركة غري ملزمة بقبول �أوط�أ العطاءات‪.‬‬ ‫‪ -4‬يكون التقدمي للمناق�صة بالدينار العراقي ح�صر ًا‪.‬‬ ‫‪ -5‬تكون اال�سعار نهائية وغري قابلة للتفاو�ض‪.‬‬ ‫‪ -6‬يف حالة كون يوم الغلق عطلة ر�سمية فيكون ا�ستالم العرو�ض يف اليوم الذي يليه‪.‬‬ ‫املدير العام‬ ‫جمهورية العراق‬ ‫ديوان الوقف ال�سني‬ ‫هيئة �إدارة وا�ستثمار �أموال‬ ‫الوقف ال�سني‬

‫�إعــــــالن‬

‫ا�ستناد ًا لقانون املزايدات واملناق�صات اخلا�صة بالأوقاف املرقم ‪ 45‬ل�سنة ‪1969‬‬

‫تعلن هيئة �إدارة وا�ستثمار �أموال الوقف ال�سني عن اجراء مزايدة علنية يف‬ ‫دي��وان الوقف ال�سني‪ /‬القاعة املركزية يف منطقة ال�سبع ابكار يف ال�ساعة‬ ‫احلادية ع�شرة �صباح ًا لت�أجري الأم�لاك التجارية وقطع االرا�ضي الزراعية‬ ‫واملبينة �أرقامها و�أو�صافها �أدناه‪ ،‬فعلى الراغبني يف اال�شرتاك باملزايدة مراجعة‬ ‫دي��وان الهيئة م�ست�صحبني معهم بطاقة ال�سكن والبطاقة التموينية وهوية‬ ‫الأحوال املدنية و�شهادة اجلن�سية العراقية �أ�صل و�صورة وت�أييد �سكن مع �صك‬ ‫م�صدق من م�صرف الرافدين ممغنط ويحتوي على ختم ح��راري لأمر (هيئة‬ ‫�إدارة وا�ستثمار �أموال الوقف ال�سني) بالت�أمينات القانونية البالغة ‪ %20‬من‬ ‫بدل التقدير وعلى من تر�سو عليه املزايدة دفع الإيجار ال�سنوي �صفقة واحدة‬ ‫مع �أجور الإعالن واللجان مع مالحظة املادة ‪ 18‬من نظام املزايدات اخلا�صة‬ ‫بالأوقاف والتي منعت امل�س�ؤولني واملوظفني يف دوائر الأوقاف و�أقاربهم حتى‬ ‫الدرجة الرابعة من اال�شرتاك يف املزايدة وكذلك املدينني جلهة الوقف‪.‬‬ ‫يكون موعد املزايدة يوم (االثنني) املوافق ‪.2017/6/5‬‬ ‫املديـر العام‬


‫|طب وعلوم|‬

‫الأحد املوافق ‪ 28‬من �أيار ‪ 2017‬العدد ‪ 3775‬ـ ال�سنة الرابعة ع�شرة‬ ‫‪Sunday ,28 May. 2017 No. 3775 Year 14‬‬

‫هل ميكن ملري�ض ال�سكري �أن ي�صوم رم�ضان؟ ومتى يجب �أن يفطر؟‬ ‫ميكن ميكن ملري�ض ال�سكر �أن ي�صوم‬ ‫رم�ضان؟‬ ‫ي�صل عدد مر�ضى ال�سكري حول العامل �إىل‬ ‫�أك�ث�ر م��ن ‪ 415‬م�ل�ي��ون �شخ�ص ب��ال��غ‪ ،‬ومن‬ ‫املتوقع �أن ت�صل الأرق� ��ام �إىل ‪ 642‬مليون‬ ‫بحلول عام ‪� ،2040‬أي يكون هناك �شخ�ص‬ ‫م�صاب بني كل ‪� 10‬أفراد‪.‬وت�شري التقديرات‬ ‫�إىل �أن ن�صف امل�صابني بال�سكري ال يعرفون‬ ‫�أنهم م�صابون به‪ ،‬خ�صو�ص ًا يف النوع الثاين‪.‬‬ ‫وهذا النوع من ال�سكري ميكن الوقاية منه‪� ،‬أو‬ ‫ت�أجيله عرب اعتماد نظام معي�شة �صحي‪.‬‬ ‫ولذلك يربز ال�س�ؤال‪ :‬هل ميكن ملري�ض‬ ‫ال�سكر �أن ي�صوم رم�ضان دون الت�أثري على‬ ‫حالته ال�صحية بال�سلب؟‬ ‫يف النوع الأول من ال�سكري‪ ،‬ال��ذي يقل �أو‬ ‫يتوقف فيه اجل�سم ع��ن �إف ��راز الأن�سولني‪،‬‬

‫ويتم تعوي�ضه بحقن �أو م�ضخات الأن�سولني‬ ‫يومي ًا‪ ،‬من الأف�ضل �أال ي�صوم املري�ض‪ ،‬خا�صة‬ ‫�إذا كانت ن�سبة ال�سكر غري منتظمة‪.‬‬ ‫�أما مري�ض النوع الثاين من ال�سكري‪ ،‬فيمكن‬ ‫�أن ي�صوم بال م�شاكل يف معظم الأحيان‪ ،‬مع‬ ‫احلفاظ على نظام غذائي �صحي‪.‬‬ ‫وعلى كل حال‪ ،‬ينبغي على املر�ضى امل�صابني‬ ‫ب�أي من منطي ال�سكري �أن ي�ست�شريوا الطبيب‬ ‫املخت�ص قبل ال���ش��روع يف ال�صيام‪.‬وفيما‬ ‫يخ�ص ت�ن��اول الطعام يف رم�ضان بالن�سبة‬ ‫ملر�ضى ال�سكري‪ ،‬ف�أهم �شيء هو التوازن يف‬ ‫النظام الغذائي وكمية الأكل ون�سبة ال�سكريات‬ ‫والن�شويات التي يتناولونها‪.‬ينبغي �أن تكون‬ ‫كمية الأكل معتدلة ومت�سل�سلة‪ ،‬بحيث ال يفاج�أ‬ ‫اجل�سم بكميات كبرية من الطعام بعد �صيام‬ ‫دام �ساعات‪ ،‬بل يجب �أن تق�سم كمية الطعام‬

‫�إىل وجبات �صغرية على فرتات‪.‬عند الإفطار‪،‬‬ ‫يجب االحتياط عند تناول التمور واحللويات‬ ‫بكرثة‪ .‬ميكن فقط تناول مترة �أو اثنتني مع‬ ‫احلر�ص على عدم الزيادة عن ذل��ك‪ .‬وتناول‬ ‫احللويات يكون بكميات قليلة ج��د ًا‪ ،‬ورمبا‬ ‫االب�ت�ع��اد عنها مت��ام� ًا �أف���ض��ل‪�.‬أم��ا ع��ن الطبق‬ ‫الرئي�سي فينبغي �أن يكون خالي ًا من الدهون‬ ‫والأم�لاح‪ .‬ميكن فقط �إ�ضافة بع�ض امللح �أو‬ ‫البهارات‪� ،‬أو الأع�شاب لإعطاء الطعام نكهة‪،‬‬ ‫م��ع ع��دم املبالغة يف ذلك‪.‬ن�سبة الن�شويات‬ ‫(الأرز واملعكرونة واخلبز) املنا�سبة يف الطبق‬ ‫الرئي�سي تختلف ح�سب وزن املري�ض‪ ،‬وحالته‬ ‫ال�صحية والأدوية التي يتناولها‪ .‬ويف�ضل �أال‬ ‫تزيد الكمية عن ثلثي كوب �إىل كوب ون�صف‬ ‫ب�أق�صى تقدير‪.‬من الأف�ضل �أن تبد�أ الإفطار‬ ‫بتناول م�صدر جيد للألياف الطبيعية‪ ،‬مثل‬

‫ملاذا ّ‬ ‫ف�ضل الر�سول (�ص) الإفطار على التمر؟‬

‫ال�سلطة �أو ال�شوربة‪ .‬وفيما يخ�ص ال�سوائل‪،‬‬ ‫يجب �أن تكون بكمية كبرية‪ .‬وينبغي احلر�ص‬ ‫على ع��دم تناول �أي �سوائل حم�لاة بال�سكر‬ ‫�إطالقا‪ .‬و�شرب ال�شاي �أو القهوة يكون دون‬ ‫�سكر‪ .‬واحلليب اخلايل من الد�سم جيد جد ًا‪.‬‬ ‫واملياه هي الأن�سب للجميع‪.‬ممار�سة الريا�ضة‬ ‫ملر�ضى ال�سكر �أمر يخ�ضع حلالة كل مري�ض‪.‬‬ ‫وعلى كل حال‪ ،‬يف�ضل ممار�ستها �أثناء وقت‬ ‫الإفطار يف امل�ساء‪ ،‬حتى ت�ستطيع الت�صرف‬ ‫يف حالة ارتفعت �أو انخف�ضت ن�سبة ال�سكر‬ ‫يف الدم‪ .‬وينبغي االلتزام ب�أنواع الريا�ضات‬ ‫والتمارين التي يحددها الأخ�صائي‪.‬التوازن‬ ‫ه��و كلمة ال�سر ملري�ض ال�سكر يف رم�ضان‪،‬‬ ‫��س��واء يف ت�ن��اول الطعام �أو امل�شروبات �أو‬ ‫مم��ار��س��ة ال��ري��ا��ض��ة‪ ،‬وق�ب��ل ك��ل � �ش��يء‪ ،‬يجب‬ ‫ا�ست�شارة الطبيب املعالج‪.‬‬

‫كتب الدكتور خالد جابر يف مو�سوعة امللك عبد الله بن عبد العزيز من ال�سكر الأح��ادي �أو الثنائي ال�سريع االمت�صا�ص‪ .‬وه��ذا فعال ما‬ ‫العربية للمحتوى ال�صحي‪ ،‬قائال �إن النبي عليه ال�صالة وال�سالم كانت يحتاجه ال�صائم عند فطره‪ ،‬فهو بحاجة �إىل غذاء يرفع م�ستوى ال�سكر‬ ‫لديه ب�سرعة‪.‬و�أ�ضاف �أن التحاليل ت�شري �إىل �أن ن�سبة ال�سكر يف الرطب‬ ‫�أمامه خيارات كثرية من اللحوم وال�ثري��د‪ ،‬وق��د ك��ان يحبها‪،‬‬ ‫هي ‪ % 37.6‬وهو ما يعطي ‪� 163‬سعرة حرارية‪ ،‬ويف التمر ‪ % 73‬وهو‬ ‫واخل���ض��روات‪ .‬وي�ضيف‪" :‬هل ك��ان اختيار التمر‬ ‫ما يعطي ‪� 318‬سعرة حرارية‪ ،‬وذلك لكل مئة غرام‪ .‬وي�شري �إىل �أنه‬ ‫هذا اجتهاد ًا منه عليه ال�صالة وال�سالم؟ �أم‬ ‫مبراجعة م�صادر التغذية العلمية املعتمدة‪ ،‬يت�ضح �أن التمر والرطب‬ ‫لكون التمر متوفر ًا يف املدينة �آنذاك‪،‬‬ ‫من �أعلى الفواكه �سعرات حرارية‪ ،‬وال يقاربها يف ذلك �إال الزيتون‪.‬‬ ‫�أم �أن االختيار كان وحي ًا من الله‬ ‫ولكنه �أ�ضاف �أن "ارتفاع ال�سعرات احلرارية يف الزيتون م�صدره‬ ‫تعاىل؟ كل االحتماالت واردة‬ ‫الدهون ولي�س ال�سكريات‪ ،‬بينما تكون ن�سبة‬ ‫واجل��زم يف �أحدها ع�سري‪،‬‬ ‫ال� � ��ده� � ��ون يف ال� �ت� �م ��ر‬ ‫لكن ال��ذي اكت�شفناه يف‬ ‫منخف�ضة ج��د ًا‪،‬‬ ‫الطب �أن التمر فاكه ٌة‬ ‫وان� �خ� �ف ��ا� ��ض‬ ‫�صحية مباركة‪ ،‬وهي‬ ‫ن�سبة الدهون‬ ‫من �أف�ضل ما يفطر عليه‬ ‫ع �ن��د الإف �ط��ار‬ ‫ال�صائمون"‪.‬‬ ‫م � � �ط � � �ل� � ��وب‪،‬‬ ‫وقال جابر �إن‬ ‫لأن ال� ��ده� ��ون‬ ‫ال�ت�م��ر فاكه ٌة‬ ‫ت � � � ��أخ� � � ��ذ وق� � �ت� � � ًا‬ ‫�� �س� �ك ��ري ��ة‪،‬‬ ‫�أط� � � ��ول يف اله�ضم‬ ‫مب� �ع� �ن ��ى‬ ‫واالمت�صا�ص"‪ ،‬مما‬ ‫�أن�� � � �ه� � � ��ا‬ ‫يعني �أن التمر هو �أف�ضل‬ ‫حت � � � ��وي‬ ‫للإفطار حتى من الزيتون‪.‬‬ ‫ن�سبة عالية‬

‫تخ ّل�ص من ع�سر اله�ضم يف رم�ضان بهذه العالجات املنزلية‬ ‫ع�سر اله�ضم ه��و ا� �ض �ط��راب ي�صيب اجلزء‬ ‫العلوي من املعدة‪ ،‬وي�شعر به ال�شخ�ص ك�أمل‬ ‫�أو �ضيق وانتفاخ‪ ،‬وقد يظهر على �شكل �شعور‬ ‫بال�شبع واالنتفاخ رغم تناول كميات قليلة من‬ ‫الأطعمة‪ .‬ويف بع�ض حاالت ع�سر اله�ضم يظهر‬ ‫ك�شعور باحلريق‪ ،‬الإم�ساك وحتى الغثيان‪.‬‬ ‫الأ�سباب ب�شكل عام قد تكون مزمنة وترتبط‬ ‫با�ضطرابات يف عمل املعدة‪ ،‬لكنها �أي�ض ًا قد‬ ‫تكون ب�سبب النظام ال�غ��ذائ��ي اجل��دي��د الذي‬ ‫يتم اع�ت�م��اده يف رم���ض��ان‪ .‬هناك الكثري من‬ ‫العالجات املنزلية التي ميكنها �أن تخل�صك من‬ ‫هذه امل�شكلة املزعجة‪.‬‬ ‫مزيج احلبوب الأربعة‬ ‫بعد تناول الأطعمة احلارة �أو الد�سمة �أو حتى‬ ‫جمرد وجبة �ضخمة ميكن اللجوء �إىل مزيج‬ ‫احلبوب الأرب�ع��ة للتخل�ص من ع�سر اله�ضم‪.‬‬ ‫احلبوب هي بذور ال�شمر‪ ،‬ال�شبت‪ ،‬الين�سون‬ ‫والكمون ثم قم مب�ضغها ببطء‪ .‬الع�صارة التي‬

‫�سيتم ا�ستخال�صها من البذور �ستجعلك ت�شعر‬ ‫بالتح�سن ف ��ور ًا‪ .‬ه��ذا امل��زي��ج يتم تقدميه يف‬ ‫غالبية املطاعم التي تقدم الطعام الهندي‪ ،‬وهو‬ ‫فعال جد ًا‪.‬‬ ‫الزجنبيل‬ ‫الزجنبيل م �ع��روف ب�ت��أث�يره ال�سحري على‬ ‫اجل�ه��از اله�ضمي‪ .‬عملي ًا ه��و م�سكن طبيعي‬ ‫ل�ل��أمل‪ ،‬كما �أن��ه ي�ساعد اجل�سم على مكافحة‬ ‫االل�ت�ه��اب��ات وي �ق��وي ج�ه��از امل�ن��اع��ة‪ ،‬ويخفف‬ ‫�أع��را���ض ال�غ�ي�ث��ان‪ ،‬ويق�ضي كلي ًا على ع�سر‬ ‫اله�ضم‪ .‬ميكن تناوله ك�شاي �أو كحبوب‪ .‬يف‬ ‫حال ال تف�ضل تلك اخليارات ميكنك احل�صول‬ ‫على فائدته من خالل تناول الزجنبيل امل�سكر‪.‬‬ ‫خل التفاح‬ ‫الرتكيبة الكيميائية خلل التفاح ت�ساعد على‬ ‫�إع ��ادة ال �ت��وازن �إىل امل �ع��دة‪ ،‬وت�سهيل عملية‬ ‫اله�ضم خ�صو�ص ًا للأ�شخا�ص الذين ال ميلكون‬ ‫كميات كافية من الأ�سيد يف املعدة‪ .‬نكهته حادة‬

‫من دون �شك‪ ،‬ميكن تناوله بعد تخفيفه يف املاء‬ ‫�أو �إ�ضافة بع�ض الع�سل �إليه ملنحه نكهة حلوة‪.‬‬ ‫البابوجن‬ ‫ال �ب��اب��وجن ي�ستخدم م�ن��ذ ال�ع���ص��ور القدمية‬ ‫ملعاجلة م�شاكل ع�سر اله�ضم‪ .‬له ت�أثري مهدئ‬ ‫على املعدة وعلى اجل�سم ب�شكل ع��ام‪ .‬يخفف‬ ‫من حدة التقل�صات يف القناة اله�ضمية ومينع‬ ‫منو البكترييا التي تت�سب بقرحة املعدة‪ .‬ميكن‬ ‫تناوله ك�شاي �أو كزيت ميكن احل�صول عليه‬ ‫من ال�صيدليات‪.‬‬ ‫النعناع‬ ‫ً‬ ‫وائد النعناع للجهاز اله�ضمي عديدة جدا‪ ،‬فهو‬ ‫يح�سن عمله ويكافح الإم�ساك ويطرد الغازات‬ ‫ويعالج حمو�ضة املعدوالتهاب املريء والقناة‬ ‫اله�ضمية‪ ،‬ويخفف م��ن ال�شعور بالغثيان‪.‬‬ ‫يخفف �أي�ض ًا حدة الأمل وميكن تناوله بطرق‬ ‫خمتلفة �سواء كانت كحبوب �أو زيوت �أو �شاي‬ ‫�أو حتى تناول ب�ضع �أوراق من نبتة النعناع‪.‬‬

‫‪5‬‬

‫�صيام مر�ضى الربو‪ ..‬هذا ما عليكم معرفته يف رم�ضان‬ ‫ال��رب��و ه��و م��ر���ض م��زم��ن ي���ص�ي��ب اجلهاز‬ ‫التنف�سي ينتج عن التهاب و�ضيق املمرات‬ ‫التنف�سية‪ ،‬ما مينع تدفق الهواء �إىل ال�شعب‬ ‫الهوائية وبالتايل يخترب املري�ض نوبات‬ ‫متكررة م��ن �ضيق يف التنف�س و�صفري يف‬ ‫ال�صدر‪.‬‬ ‫ال�س�ؤال الذي يتبادر اىل الأذهان‪ :‬هل ميكن‬ ‫ملر�ضى الربو ال�صيام؟ وهل ميكنهم تناول‬ ‫عالجهم يف ح��االت ال�ضرورة ؟ وه��ل هناك‬ ‫�ضرورة للتخلي عن بع�ض الأطعمة؟‬ ‫هل ميكن ملري�ض الربو ال�صيام؟‬ ‫نعم ميكن ملر�ضى الربو ال�صيام‪ .‬املر�ضى‬ ‫ال��ذي��ن ت�ك��ون حالتهم م�ستقرة ب�شكل عام‬ ‫ميكنهم تخفيف ح��دة مر�ضهم خ�لال �شهر‬ ‫رم�ضان؛ لأن ال�صيام يح�سن كفاءة الرئتني‪.‬‬ ‫يف املقابل مر�ضى الربو احلاد عليهم التعامل‬ ‫م��ع ال�صيام ب �ح��ذر؛ لأن �ه��م ع��ادة يختربون‬ ‫ن��وب��ات ح��ادة ترغمهم على ت�ن��اول الأدوي ��ة‬ ‫�أو و�ضع املحاليل الوريدية‪� .‬أي نوبة حادة‬ ‫تعني ب�شكل مبا�شر �ضرورة الإفطار‪.‬‬ ‫هل ي�ؤثر ال�صيام �سلبًا على مري�ض الربو؟‬ ‫وف��ق درا� �س��ة ُن���ش��رت قبل �أع� ��وام تبني �أن‬ ‫ال�صيام ال ي�ؤثر يف �أعرا�ض الربو ما دام يتم‬ ‫جتنب امل�ؤثرات واملهيجات امل�سببة للربو‪.‬‬ ‫وهنا النقطة الأ�سا�سية التي يجب احلديث‬ ‫عنها‪.‬‬ ‫العوامل امل��ؤدي��ة �إىل نوبة الربو متنوعة‬ ‫وه ��ي‪ :‬ال �ت��دخ�ين‪ ،‬واحل�سا�سية م��ن بع�ض‬ ‫الأم � ��ور‪ ،‬واالل �ت �ه��اب ال �ف�يرو� �س��ي‪ ،‬وبع�ض‬ ‫الإدوي��ة‪ ،‬واالنفعاالت النف�سية‪ ،‬والتمارين‬ ‫الريا�ضية ال�شديدة‪ ،‬والإج �ه��اد واالرجت��اع‬ ‫امل��ري��ئ��ي‪ .‬م ��ا مي �ك��ن رب �ط��ه ب��رم �� �ض��ان هو‬

‫احل�سا�سية من بع�ض الأم��ور واالنفعاالت‬ ‫النف�سية والإجهاد واالرجتاع املريئي‪ ،‬فكما‬ ‫هو معروف خالل �شهر رم�ضان الذي �سيحل‬ ‫خالل ف�صل ال�صيف ف�إن الغبار وحبوب الطلع‬ ‫وغريهما موجودة يف الهواء ناهيك بالبخور‬ ‫الذي يكرث ا�ستعماله يف املنازل وامل�ساجد ما‬ ‫قد يحفز النوبات‪.‬‬ ‫االن �ف �ع��االت النف�سية ب�شكل ع ��ام ترتبط‬ ‫ب��ال���ش�خ����ص‪ ،‬ومب ��ا ي �ح��دث م�ع��ه يف حياته‬ ‫اليومية‪ ،‬ولكن �إن ك��ان املري�ض من النوع‬ ‫ال��ذي ي�صبح متوت ًرا وع�صبي امل��زاج خالل‬ ‫ال�صيام فن�سبة �إ�صابته بنوبة ربو مرتفعة‬ ‫جدًّا‪.‬‬ ‫النقطة الأخرى هي �أن ال�صيام‪ ،‬ب�شكل عام‪،‬‬ ‫يدخل تعديالت جذرية على حياة ال�شخ�ص‪،‬‬ ‫ومنها تغيري مواعيد تناول الطعام وال�شراب‪،‬‬ ‫ما يعني تبدل مواعيد تناول الأدوية‪ .‬ومبا �إنه‬ ‫كما ذكرنا ف�إن رم�ضان �سي�أتي خالل ال�صيف‬ ‫ف�إن الإ�صابة باجلفاف واردة جدًّا‪ ،‬واجلفاف‬ ‫كما هو معروف يحفز نوبات الربو‪.‬‬ ‫الإرهاق � ً‬ ‫أي�ضا من الأمور التي يجب التنبه‬ ‫�إليها‪ ،‬فال يوجد �أي مربر لقيام مري�ض الربو‬ ‫بجهد بدين خالل �ساعات ال�صيام‪ ،‬كما عليه‬ ‫�أن يحر�ص على �أن يح�صل على ما يحتاج‬ ‫�إليه من النوم خالل �ساعات الليل‪.‬‬ ‫يف املقابل الوجبات الد�سمة التي ميكنها‬ ‫ال�ت���س�ب��ب ب�ع���س��ر ه���ض��م وارجت � ��اع امل ��ريء‬ ‫من املحفزات؛ لذلك يجب االنتباه لنوعية‬ ‫الأطعمة التي يتم ا�ستهالكها‪.‬‬ ‫عالجات الربو‪� :‬أي منها يفطر؟ و�أي منها ال‬ ‫يفطر؟‬ ‫ينق�سم ع�ل�اج ال��رب��و �إىل ن��وع�ين البخاخ‬

‫واحلبوب‪.‬‬ ‫البخاخ‬ ‫هناك عدة �أنواع من البخاخ �سنتحدث ب�شكل‬ ‫عام عن كل واحدة منها‪:‬‬ ‫البخاخ الغازي‪ :‬يكون الدواء فيه على �شكل‬ ‫غ��از ي�صل م��ن ال�ف��م �إىل ال��رئ�ت�ين مبا�شرة‪.‬‬ ‫مر�ضى ال��رب��و ع ��ادة ي�ل�ج��أون �إىل البخاخ‬ ‫امل��و��س��ع للق�صبات ال�ه��وائ�ي��ة عند ال�شعور‬ ‫باالختناق وهو �ضروري‪ ،‬وقد يكون وقائ ًّيا‬ ‫بحيث يتم االعتماد عليه ملنع ت�ضيق الق�صبات‬ ‫الهوائية‪ .‬اللجنة الدائمة للإفتاء والندوة‬ ‫الفقهية الطبية اعتمدا على ر�أي ال�شيخني‪:‬‬ ‫ابن باز وابن عثمني‪ ،‬القائل ب�أن هذا النوع‬ ‫ال يفطر‪.‬‬ ‫البخاخ امل�سحوق‪� :‬آلية عمله مماثلة متامًا‬ ‫لآل �ي��ة ع�م��ل ال�ب�خ��اخ ال �غ��ازي‪ ،‬ول�ك�ن��ه �أ�شبه‬ ‫مب�سحوق‪ ،‬وال�ع�ل�م��اء ين�صحون بتغيريه‬ ‫بالغازي م�ؤق ًتا خالل رم�ضان‪ ،‬وعليه فهو من‬ ‫املفطرات‪.‬‬ ‫البخاخ املائي‪ :‬هو عادة ي�ستخدم يف حاالت‬ ‫ال�ط��وارئ بحيث يتم و�ضع ال��دواء مع املاء‬ ‫املقطر يف جهاز مت�صل بقناع ي�سمح للمري�ض‬ ‫بالتنف�س م��ن خ�لال��ه‪ .‬مب��ا �إن��ه يحتوي على‬ ‫بخار ماء مع مواد �أخرى فالعلماء اعتربوه‬ ‫من املفطرات‪.‬‬ ‫ق �ن��اع الأوك �� �س �ج�ين‪ :‬ه��و غ�ير م�ف�ط��ر؛ لأن‬ ‫املري�ض ي�ستن�شق الأوك�سجني من قارورة مل‬ ‫يتم خلطها ب�أي مادة �أخرى‪.‬‬ ‫احلبوب‪ :‬بطبيعة احلال هي من املفطرات‪،‬‬ ‫ولكن ميكن للمري�ض تناولها خالل الفطور‬ ‫وال�سحور بعد ا�ست�شارة طبيبه‪ .‬لكن يف حال‬ ‫وجد نف�سه ‪-‬املري�ض‪ -‬م�ضط ًّرا لتناول الدواء‬ ‫فعليه �أن يقوم بذلك؛ فال�صيام رغم املر�ض لن‬ ‫يجعله �صيامًا مقبو ًال‪.‬‬ ‫ن�صائح ل�صيام �آمن‬ ‫خالل �ساعات ال�صيام‬ ‫ جتنب الأماكن املغلقة القليلة التهوئة‪ ،‬كذلك‬‫الأماكن احلارة واجلافة واملزدحمة‪.‬‬ ‫ جتنب الإجهاد والإره��اق واحلر�ص على‬‫احل�صول على ق�سط وافر من النوم‪.‬‬ ‫ و�ضع الكمامات عند اخلروج خالل �ساعات‬‫النهار لتجنب تن�شق الغبار والأبخرة‪.‬‬ ‫ املحافظة على الهدوء وجتنب االنفعاالت‬‫النف�سية‪.‬‬ ‫‪ -‬حمل البخاخ معك ب�شكل دائم‪.‬‬

‫كيف تخرج من رم�ضان فائز ًا‏�صحي ًا؟‏‪..‬‏« ُك ْل وال ت�أكل»‬ ‫يف رم�ضان هناك وجبتان على الأق��ل يتم تناولهما يومي ًا‪ ،‬ال�سحور‬ ‫والإفطار‪� ،‬إ�ضافة �إىل الوجبات اخلفيفة واحللويات بينهما‪ .‬وكلمة‬ ‫ال�سر يف احلفاظ على �صحة اجل�سم خالل ال�شهر هي التوازن‪.‬كمية‬ ‫الطعام التي ت�أكلها يف رم�ضان ينبغي �أال تختلف كثري ًا عن الكمية‬ ‫قبل رم�ضان‪ ،‬ويجب �أن حتتوي الوجبات الرم�ضانية على جميع‬ ‫املجموعات الغذائية الرئي�سية‪ :‬الفواكه واخل�ضروات‪ ،‬اخلبز واحلبوب‬ ‫والبطاط�س‪ ،‬اللحوم والأ�سماك‪ ،‬الألبان ومنتجاتها‪ ،‬الأطعمة التي‬ ‫حتتوي على الدهون وال�سكر‪.‬و�إليك �أهم الن�صائح ال�صحية اخلا�صة‬ ‫بالطعام حتى تخرج من رم�ضان من الفائزين �صحي ًا‪.‬‬ ‫لكي تتجنب اجلوع والعط�ش‬ ‫الكربوهيدرات املركبة ت�ساعد يف �إم��داد اجل�سم بالطاقة تدريجي ًا‬ ‫وببطء خ�لال �ساعات ال�صيام‪ .‬وه��ي م��وج��ودة يف ال�شعري والقمح‬ ‫وال�شوفان والفا�صوليا والعد�س والأرز الب�سمتي‪.‬كذلك الأطعمة الغنية‬ ‫بالألياف يتم ه�ضمها ببطء‪ ،‬ومن �ضمنها احلبوب والبذور والبطاط�س‬

‫واخل�ضروات‪ ،‬مثل الفا�صوليا اخل�ضراء‪ ،‬وكل الفواكه تقريب ًا‪ ،‬مثل‬ ‫امل�شم�ش واخل��وخ والتني‪�.‬أ�صناف الطعام التي يف�ضل جتنبها يف‬ ‫رم�ضان ت�شمل الأطعمة �سريعة احل��رق �أو الوجبات اجلاهزة‪ ،‬التي‬ ‫حتتوي على الكربوهيدرات املكررة (مثل ال�سكر والدقيق الأبي�ض)‪،‬‬ ‫�إ��ض��اف��ة �إىل الأط�ع�م��ة الدهنية الد�سمة (م�ث��ل الكيك والب�سكويت‬ ‫وال�شوكوالتة واحللويات)‪.‬‬ ‫ويجب �شرب كميات كافية من املاء خالل الفرتة بني الإفطار وال�سحور‪.‬‬ ‫ويُن�صح بتجنب م�شروبات الكافيني‪ ،‬مثل ال�شاي والقهوة والكوال؛ لأن‬ ‫الكافيني من مدرات البول وي�ساعد يف التخل�ص من املاء عرب التبول‪.‬‬ ‫وجبة ال�سحور‬ ‫وجبة ال�سحور ينبغي �أن تكون خفيفة‪ ،‬وحتتوي على �أطعمة بطيئة‬ ‫اله�ضم‪ ،‬مثل ال�سلطة والبقوليات‪ ،‬وخ�صو�ص ًا ال�شوفان؛ حتى متدك‬ ‫بالطاقة على م��دار اليوم‪.‬ومن املهم �أي�ض ًا تناول بع�ض امل�شروبات‬ ‫الغنية بالفيتامينات‪ ،‬مثل ع�صائر الفواكه‪.‬‬

‫الإفطار‬ ‫وعند الإفطار‪ ،‬يُن�صح بتناول التمر‪ ،‬كما �أم��ر النبي �صلى الله عليه‬ ‫و�سلم؛ لأن التمر متد اجل�سم بقدر كبري من الطاقة التي يحتاجها‪.‬‬ ‫الع�صائر �أي�ض ًا لها نف�س الت�أثري املن�شط للج�سم‪ .‬وينبغي �شرب املاء؛‬ ‫حتى تعوّ �ض اجل�سم اجلفاف‪ ،‬وتتجنب الإفراط يف الأكل‪.‬‬ ‫�أكالت ينبغي جتنبها‬ ‫من الأف�ضل لل�صحة �أن تتجنب �أو تقلل قدر الإمكان من تناول الأطعمة‬ ‫املقلية قلي ًا كلي ًا‪ ،‬كال�سمبو�سة والزالبية‪ ،‬والأطعمة الغنية بال�سكريات‬ ‫وال��ده��ون‪ ،‬مثل حلويات رم�ضان‪.‬وميكن اللجوء �إىل ب��دائ��ل �أكرث‬ ‫�صحية‪ ،‬مثل ال�سمبو�سة امل�شوية �أو الزالبية املغلية‪ ،‬واللحوم امل�شوية‪،‬‬ ‫واحللويات امل�صنوعة يف املنزل بطبقة واحدة فقط‪ ،‬واحللويات التي‬ ‫ي�ضاف �إليها اللنب‪.‬‬ ‫�أ�ساليب الطهي‬ ‫�أ�ساليب طهي الطعام التي يجب جتنبها ق��در الإم�ك��ان؛ حفاظ ًا على‬

‫ال�صحة هي القلي الكلي (يكون الطعام مغمور ًا يف الزيت بالكامل)‬ ‫وك�ث�رة ا�ستخدام ال��زي��وت‪� .‬أم��ا الأ��س��ال�ي��ب ال�صحية فت�شمل ال�شي‬ ‫والتحمي�ص‪ ،‬وهي حتافظ على طعم الأكالت الطبيعي‪ ،‬خ�صو�ص ًا مع‬ ‫ال�سمك والدجاج‪� ،‬إ�ضافة �إىل القلي اجلزئي (يكون جزء من الطعام فقط‬ ‫مغمور ًا يف الزيت ويتم تقليبه)‪.‬يف رم�ضان هناك وجبتان على الأقل‬ ‫يتم تناولهما يومي ًا‪ ،‬ال�سحور والإفطار‪� ،‬إ�ضافة �إىل الوجبات اخلفيفة‬ ‫واحللويات بينهما‪ .‬وكلمة ال�سر يف احلفاظ على �صحة اجل�سم خالل‬ ‫ال�شهر هي التوازن‪.‬كمية الطعام التي ت�أكلها يف رم�ضان ينبغي �أال‬ ‫تختلف كثري ًا عن الكمية قبل رم�ضان‪ ،‬ويجب �أن حتتوي الوجبات‬ ‫الرم�ضانية على جميع املجموعات الغذائية الرئي�سية‪ :‬الفواكه‬ ‫واخل���ض��روات‪ ،‬اخلبز واحل�ب��وب والبطاط�س‪ ،‬اللحوم والأ�سماك‪،‬‬ ‫الألبان ومنتجاتها‪ ،‬الأطعمة التي حتتوي على الدهون وال�سكر‪.‬و�إليك‬ ‫�أهم الن�صائح ال�صحية اخلا�صة بالطعام حتى تخرج من رم�ضان من‬ ‫الفائزين �صحي ًا‪.‬‬


‫‪4‬‬

‫الأحد املوافق ‪ 28‬من �أيار ‪ 2017‬العدد ‪ 3775‬ـ ال�سنة الرابعة ع�شرة‬

‫منبر المشرق‬

‫‪Sunday ,28 May. 2017 No. 3775 Year 14‬‬

‫م�صرف الر�شيد‪ :‬ال عالقة بوجود‬ ‫الـ(كي كارد) ملنح قرو�ضنا و�سلفنا‬

‫تعقيب ��ا على ما مت ن�ش ��ره يف �صحيفتكم الغ ��راء بعدده ��ا (‪ )3758‬يف ‪2017/5/8‬‬ ‫حتت عنوان (الر�شيد‪ :‬ال توجد موافقات خا�صة ب�سلفة الـ ‪ 10‬رواتب)‬ ‫ال ��رد الت ��ايل‪ :‬ورد يف اخلرب ال�صحفي املن�شور يف اعاله ا�شرتاط امل�صرف ح�صول‬ ‫املوظف�ي�ن على بطاقة كي كارد لغر�ض منحهم �سلفة ال� �ـ (‪ )10‬رواتب‪ ،‬ونود ان نبني‬ ‫عدم وجود عالقة الـ (كي كارد) مبنح القرو�ض وال�سلف‪.‬‬

‫حتت �أنظار حمافظ مي�سان‬ ‫ال�سيد حمافظ مي�سان علي دواي رجل خدم املحافظة وقدم الكثري من اجل االرتقاء‬ ‫باخلدمات‏وو�ضع مل�سات التطور على �شوارعها‪ ،‬وع�شت معاناة النا�س �سكنت مدن‬ ‫العمارة وع�شت‏افراحها واحزانها ‏‪.‬‬ ‫�سي ��دي املحافظ رغم قربك من النا� ��س‪ ،‬اال ان لقاءك بات �صعبا علي ل�شرح م�شكلتي‬ ‫وهمومي‏فلج�أت اىل جريدة امل�شرق كونها منربا لكل املظلومني عل �صوتي ي�صلك‪،‬‬ ‫انا خريجة كلية‏تربية ابن ر�شد جامعة بغداد ومن �سكنة املحافظة وقدمت للوظيفة‬ ‫يف اكرث من مرة ومل‏اح�صل على فر�صتي‪ ،‬رغم انني معيلة لعائلتي حيث ابي رجل‬ ‫تعر�ض جللطة دماغية وامي‏ربة بيت كبرية بال�سن وانا اخت خلم�س �شقيقات وانا‬ ‫الوحي ��دة املك �شه ��ادة بكالوريو�س‪،‬‏والتم� ��س لطفكم وان�سانيتك ��م يف هذا ال�شهر‬ ‫الف�ضي ��ل الن اح�ص ��ل على فر�صة للعي� ��ش الكرمي‏ب�شهادتي الت ��ي حتملت من �أجلها‬ ‫غربة يف العا�صمة بغداد �أربع �سنوات‪ ،‬ولكم الأمر ‏‪.‬‬ ‫دموع عبد الكرمي جا�سم العبودي‬

‫يا جماعة والنبي م�صيبة وم�صائب تظهر‬ ‫وتختفي وال جترح قلوب امل�س�ؤولني‬ ‫لذا اريد ان اخت�صر الكالم واجعل من كل �سطور ع�شرة �سطور واليكم هذه امل�صيبة‬ ‫من مئات امل�صائب وكل م�صيبة ال تن�سى يوم ‪� 2017\4\30‬سمعت من او قر�أت‬ ‫عل ��ى �شا�شات الف�ضائي ��ات ان جمهولني احرقوا كرفان ��ات ومكاتب �شركة لبنانية‬ ‫ا�ستثماري ��ة يف النجف اال�ش ��رف يف اليوم الث ��اين ‪� 2017\5\1‬شاهدت رئي�س‬ ‫وزراء اقليم كرد�ستان يقول يف جتمع عاملي للم�ستثمرين بان اقليم كرد�ستان �صار‬ ‫م�ص ��در ثقة وامان الموال امل�ستثمري ��ن وكان هذا مبنا�سبة ان�شاء فندق عاملي من‬ ‫قب ��ل �شرك ��ة لبنانية يف اربيل يا جماعة والنبي امتلأت خجال وهذا لي�س من باب‬ ‫احل�سد بل من باب االحرتام وال�سمعة الدولية واين نحن الذين نتمادى ونتبارز‬ ‫ونتفاخر بالقول وال�شعر باننا اهل الكرم واجلود �أي كرم واي جود حقيقي هذا‬ ‫ال ��ذي �ص ��ار هراء بل ا�ستهزاء بكل معنى الكلمة واالن اقول لنف�سي (كم انا كذاب‬ ‫ك ��م ان ��ا ال ا�ستحي كم انا جبان او �شيطان ولكن ال�شيطان �شجاع فهو مل يرتك ادم‬ ‫ب ��ل ح�سده وانتقم من ��ه و�أخرجه من اجلنة ثم �أح�س ب�أنه �أخط�أ وندم و�صحح مع‬ ‫رب ��ه احلق وقال (اين اخاف الله رب العاملني) وانا ال اندم وال �أ�صحح وجتاوزت‬ ‫م ��ع الكث�ي�ر ورحت العب خارج امللع ��ب دعوين بل حا�ص ��روين اتقاتل مع نف�سي‬ ‫واهلي وع�شائري حتى ينفد عتادي واترك �أيتامي على ابواب الرعاية ليتباهوا‬ ‫بفخري تو�سلآ ورجاء وا�ستجداء و�أخريا اريد ان �أفرح النفو�س اقول ع�سى �أن‬ ‫يكون هذا االمهال لكل التجاوزات (م�س�ألة وقت)‪.‬‬ ‫خالد ابراهيم الكروي‬

‫ك�سر �أول �ضلع من احل�صار املتمثل بالبطالة‬ ‫�أما ال�شب ��اب ف�إنهم يعملون بحفر اخل�شب (الآيات القرانية)‬ ‫وغريها و�آخرون يبيعون الكت ��ب على اختالف موا�ضيعها‬ ‫وق ��د الق ��ت روج ًا من قب ��ل الزائرين حي ��ث �أفرت�شنا الأر�ض‬ ‫وق�سم من ��ا من و�ضع الأعمال اليدوية على منا�ضد �صغرية‪،‬‬ ‫وه ��ذه املب ��ادرة تعت�ب�ر مبثابة ك�س ��ر �أول �ضلع م ��ن �أ�ضالع‬ ‫البطالة املقيتة‪.‬‬ ‫ونرجو م ��ن امل�س�ؤول�ي�ن �أن يبادروا بك�سر �أ�ض�ل�اع البطالة‬ ‫الأخ ��رى ب�أ�سرع وقت ولو على �شكل مراحل لغر�ض �إ�شراك‬ ‫ال�شاب ��ات وال�شب ��اب بتطوير امل�ؤ�س�س ��ات احلكومية ب�أفكار‬ ‫�شبابية ملواكبة التطور احلا�صل يف دول العامل املتقدمة‪.‬‬ ‫و�إن مبادرتن ��ا هذه بك�س ��ر �أول �ضلع من �أ�ض�ل�اع البطالة ال‬ ‫تعني �أننا جلمنا �أفواهنا بعدم املطالبة بالتعيني يف الدوائر‬ ‫احلكومية ح�سب اخت�صا�صاتنا و�إن هذه املبادرة التي قمنا‬ ‫بها ه ��ي م�ؤقتة و�سن�ستمر مبطالب ��ة امل�س�ؤولني ب�إلغاء كافة‬ ‫مظاه ��ر البطال ��ة يف العراق احلبيب كم ��ا نطلب من حمافظ‬ ‫نحن ال�شاب ��ات وال�شباب بادرنا بعر� ��ض منتجاتنا اليدوية بغ ��داد ن�صب �أك�شاك (جمان ًا) لعر� ��ض �أعمالنا اليدوية وذلك‬ ‫يف ال�ساحة الداخلية لبناية املركز الثقايف يف �شارع املتنبي حلمايتنا من �أ�شعة ال�شم�س ومن مطر وبرد ال�شتاء‪.‬‬ ‫وت�شم ��ل �أعمالن ��ا اليدوي ��ة �أ�س ��اور وقالئ ��د و�أك�س�سوارات‬ ‫بقلم‪ /‬مجموعة الشابات والشباب‬ ‫وغريها وامل�صنوعة من الزجاج امللون واخلزف الرخي�ص‪،‬‬ ‫بإشراف عبد الحسين جاسم الرمضان‬

‫اخلروف العنيد الذي ال يعرب النهر‬ ‫‪.1‬يف املرحل ��ة االوىل م ��ن الدرا�س ��ة االبتدائي ��ة ويف در� ��س‬ ‫الق ��راءة كان هناك مو�ضوع عنوانه (اخل ��روف العنيد الذي‬ ‫ال يع�ب�ر النهر) وم�ضمونه ان الراعي ا�ستطاع تعبري القطيع‬ ‫وبق ��ي خروف واحد ا�صابه العناد يرف�ض عبور النهر فذهب‬ ‫هذا الراعي اىل الق�صاب حتى يهدده بذبحه فرف�ض الق�صاب‬ ‫ف�شكاه اىل احلداد ليك�سر �سكينته فرف�ض ف�شكاه اىل اجلدول‬ ‫ليطفئ ناره فرف�ض ف�شكاه اىل البعري لي�شربه فرف�ض البعري‬ ‫ف�ش ��كاه اىل احلبل ليخنقه فرف�ض ف�ش ��كاه اىل الف�أر ليقر�ضه‬ ‫فرف� ��ض اخريا �شكا الف�أر اىل (اله ��ر) فقال الهر �س�أذهب و�آكل‬ ‫الف�أر قال الف� ��أر ال ت�أكلني �س�أذهب واقر�ض احلبل قال احلبل‬ ‫ال تقر�ضن ��ي �س�أذه ��ب واخنق البعري قال البع�ي�ر ال تخنقني‬ ‫�س�أذه ��ب وا�ش ��رب اجلدول قال اجل ��دول ال ت�شربني �س�أذهب‬ ‫واطفئ نار احلداد قال احلداد ال تطفئ ناري �س�أذهب واك�سر‬ ‫�سكني الق�صاب قال الق�صاب ال تك�سر �سكيني �س�أذهب واذبح‬ ‫اخل ��روف ق ��ال اخل ��روف ال تذبحن ��ي �س�أعرب النه ��ر‪ ،‬وهكذا‬ ‫انتهت الق�ص ��ة‪ ..‬فتحية اىل االخ (الهر) ال ��ذي انهى اال�شكال‬ ‫بالتهدي ��د با�ستخدام القوة ونرجو الل ��ه تعاىل ان يقي�ض لنا‬ ‫(هر ًا �أ�صلي ًا ينقذنا من هذه املحنة و�أجره على الله)‪.‬‬ ‫‪ .2‬يقول الله �سبحانه وتعاىل يف الآية ‪ 25‬من �سورة احلديد‬ ‫(لق ��د ار�سلنا ر�سلنا بالبينات وانزلنا معه ��م الكتاب وامليزان‬ ‫ليقوم النا�س بالق�سط وانزلنا احلديد فيه ب�أ�س �شديد ومنافع‬ ‫للنا� ��س وليعلم الله من ين�صره ور�سل ��ه بالغيب ان الله قوي‬

‫عزيز) �صدق الله العظيم‪ .‬ففي هذه الآية الكرمية ك�أمنا يريد‬ ‫الل ��ه ان يقول ال ميكن اقامة الق�س ��ط والعدل اال بالتزامن مع‬ ‫احلديد فالقوة واجبة من اجل هذا الغر�ض النبيل‪.‬‬ ‫‪ .3‬ويف �س ��ورة اخ ��رى يقول الله �سبحان ��ه وتعاىل (واعدوا‬ ‫لهم ما ا�ستطعتم من ق ��وة ومن رباط اخليل ترهبون به عدو‬ ‫الل ��ه وعدوك ��م) �ص ��دق الله العظيم ل ��ذا فان اع ��داد القوة من‬ ‫العل ��وم املختلفة فيزياء وكيمي ��اء وريا�ضيات وفلك وغريها‬ ‫وم ��ن رباط اخليل من جي�ش ودبابة وطائرة ومدفع وغريها‬ ‫ه ��و من يره ��ب العدو ومينعه م ��ن التط ��اول والتجاوز على‬ ‫احلقوق فندفع �شره عنا‪.‬‬ ‫‪.4‬بع�ض النا�س يحن ��ث بق�سمه امام كتاب الله لكنه ال يحنث‬ ‫عن ��د الق�سم مثال باحد االئمة النه كما يعتقد (ي�شوّ ر) واالمام‬ ‫ال ��ذي ال ي�شور ي�سم ��ى بالعامية (ابو اخل ��رك) ال جرم (حقا)‬ ‫ان الع�ص ��ا من اجلنة وعندما �س�أل الل ��ه تعاىل ابلي�س ملاذا مل‬ ‫ي�سجد لآدم عندما امره بذلك اجاب (انا خري منه خلقتني من‬ ‫نار وخلقته من طني والنار اقوى من الطني)!!‬ ‫‪ .5‬انن ��ا نخرج م ��ن البيت ون�سري يف ال�ش ��ارع متوجهني اىل‬ ‫اعمالن ��ا وال نعلم ان كنا �سن�صل او نرج ��ع اىل البيت ب�سبب‬ ‫م ��ا ق ��د نتعر�ض له من خطف وقتل وم ��ا يف حكمهما والدولة‬ ‫ل�ضعفه ��ا ترف�ض التدخل لإجبار اخل ��روف العنيد على عبور‬ ‫النهر‪ ،‬وكان الله يف العون‪.‬‬

‫�أحالم‬ ‫احللم �ألأول‬ ‫تركت كتابي بعد ان بد�أت ال�سطور ترتاق�ص‬ ‫�صاعدة هابط ��ة بطريقة جعلتني اقر�أ ال�سطر‬ ‫اك�ث�ر من مرة‪ ،‬ذهب ��ت اىل فرا�ش ��ي وانا افكر‬ ‫بالغد احلافل باملراجعات احلكومية يف ثالث‬ ‫دوائ ��ر خمتلفة اوله ��ا ال�ضريبة ث ��م البنك ثم‬ ‫املحكمة حيث تعقد اجلل�سة ال�ساعة الواحدة‬ ‫و ه ��ل ي ��ا ت ��رى �س�أمك ��ن م ��ن اداء امل�شاوي ��ر‬ ‫الثالثة ام �س�أ�ضطر للت�ضحية ب�أحدها‪ ،‬غفوت‬ ‫وان ��ا اتخيل االختناقات املرورية يف كل احد‬ ‫�صحوت �صحوة الواثق من نف�سه و انا اح�س‬ ‫ب�أن كل �شيء �سيم�شي اليوم كما احب وارغب‪،‬‬ ‫تناولت افطاري على عج ��ل وركبت �سيارتي‬ ‫متوجه ��ا للمجم ��ع احلكوم ��ي ال ��ذي ان�ش�أته‬ ‫احلكوم ��ة قرب جزيرة بغ ��داد ال�سياحية عند‬ ‫التقاء خطي ال�سريع جهة الر�صافة‪.‬‬ ‫كان املجم ��ع مفخ ��رة معمارية بح ��ق �صممته‬ ‫املرحوم ��ة زها حدي ��د كهدية للع ��راق قبل ان‬ ‫يوافيها االجل‪ ،‬كان جممعا مهيبا يحتوي على‬ ‫كل الوزارات والدوائر املرتبطة بها واملحاكم‬ ‫ومقر رئا�سة الوزراء والدوائر غري املرتبطة‬ ‫ب ��وزارة‪ ،‬حي ��ث مل يبق يف و�س ��ط بغداد غري‬ ‫امل�ست�شفيات ومراكز ال�شرطة ودوائر اخلدمة‬

‫البلدية وبع�ض فروع البنوك االهلية‪.‬‬ ‫و�صلت �ساحة وق ��وف ال�سيارات ذات الطاقة‬ ‫اال�ستيعابية اخليالية والتي تبعد عن املجمع‬ ‫ح ��وايل ع�ش ��رة كيلوم�ت�رات‪� ،‬صع ��دت اىل‬ ‫البا� ��ص املتوجه للمجمع وكان نظيفا ومكيفا‬ ‫وال�سائق بكام ��ل اناقته ببدلته الرمادية التي‬ ‫ح�سدته عليها وعلى ابت�سامته الدائمة‪.‬‬ ‫الح املجمع من بعيد وبدا ك�أنه ل�ؤل�ؤة تتو�سط‬ ‫الب�سات�ي�ن‪� ،‬شع ��رت بزه ��و كب�ي�ر وان ��ا ارى‬ ‫انعكا�س ال�شم�س على الواح الطاقة ال�شم�سية‬ ‫التي ت ��زود املجم ��ع بالكهرباء والت ��ي ُ�ص َّفت‬ ‫بطريقة فنية رائعة‪.‬‬ ‫توجهن ��ا للدائ ��رة الأمنية حي ��ث مت تفتي�شنا‬ ‫باحرتافية وان�سيابية وبوجوه مبت�سمة ومت‬ ‫تزويدن ��ا بباج ��ات الزيارة امل ��زودة برقاقات‬ ‫جي بي �أ�س لأغرا�ض التتبع االمني‪ ،‬توجهت‬ ‫لدائ ��رة ال�ضريب ��ة حي ��ث تب�ي�ن ان املوظف ��ة‬ ‫امل�س�ؤول ��ة ع ��ن ملف ��ي ق ��د مت ا�ستدعا�ؤها من‬ ‫الرو�ض ��ة امللحقة باملجمع لإ�صابة ابنتها ذات‬ ‫الثالثة اعوام بوعكة �صحية‪.‬‬ ‫لق ��د كان املجم ��ع عبارة ع ��ن مدين ��ة �صغرية‬ ‫حتتوي على جممعني �سكنيني احدهما لكبار‬ ‫املوظف�ي�ن وال ��وزراء و�آخر لباق ��ي املوظفني‬

‫والعمال ومالعب ريا�ضية مك�شوفة ومغطاة‬ ‫وحدائ ��ق عام ��ة حت ��وي مالع ��ب لالطف ��ال‬ ‫ومدار� ��س ل ��كل االعم ��ار وم�ست�شف ��ى حديث‬ ‫متكام ��ل ومرك ��ز اطفاء ومرك ��ز امني‪ .‬ح�ضر‬ ‫املوظ ��ف البدي ��ل وب ��د�أ يف اجن ��از معاملت ��ي‬ ‫معت ��ذرا عن الت�أخ�ي�ر‪ ،‬توجهت بع ��د ذلك اىل‬ ‫فرع البن ��ك احلكومي ال ��ذي اتعامل معه ومل‬ ‫ي�ستغرق خطاب ال�ضمان اكرث من ربع �ساعة‬ ‫الجد نف�سي على بعد �ساعتني من الفراغ حتى‬ ‫موعد املحكمة‪.‬‬ ‫توجه ��ت اىل اح ��د الكافيه ��ات املنت�ش ��رة يف‬ ‫املجمع حيث ق�ضيت الوقت ات�صفح االنرتنت‪،‬‬ ‫ال�ش ��يء املزع ��ج الوحيد يف املجم ��ع هو منع‬ ‫التدخ�ي�ن نهائي ��ا يف مرفقات ��ه و�صحوت من‬ ‫نوم ��ي وان ��ا اتلم� ��س طريقي نح ��و �سكائري‬ ‫وا�شعلت واحدة وانا مغم�ض العينني وا�شعر‬ ‫بال�سع ��ادة رغ ��م ا�صطدام ��ي بواقع ��ي امل�ؤمل‬ ‫حي ��ث كانت جرع ��ة ال�سع ��ادة الت ��ي اعطاين‬ ‫اياه ��ا احلل ��م كبرية ج ��دا بحي ��ث اين كنت ال‬ ‫ازال ا�شعر باالمتنان للمرحومة زها حديد‪.‬‬ ‫فواز مصطفى‬

‫باسم مصطفى الخليل‬

‫نفطنا ملن ؟؟؟‬ ‫لفرتة لي�ست بالق�صرية كانت ال�شعوب ورمبا‬ ‫الزال البع�ض منها تعترب وجود النفط يف‬ ‫بلد ما �إمنا هي نعمة ال ت�ضاهيها يف املوارد‬ ‫االقت�صادية �سلعة لأنها �سبب لزيادة واردات‬ ‫الدولة من العملة ال�صعبة مما يعطيها القدرة‬ ‫ال�سي بخطط التنمية باالجتاه ال�صحيح‬ ‫على رّ‬ ‫وال�سريع لبناء القطاعات الأخرى كالزراعة‬ ‫وال�صناعة وتقدمي اخلدمات للمواطنني ‪..‬‬

‫عبد الكريم لطيف‬

‫لك ��ن امل�ؤ�س ��ف له �أننا جند النف ��ط يف العراق ما عاد يحت ��ل املركز الأول يف‬ ‫اهتمام ��ات املواطن لأنه مل ُي�ستثمر لتحقيق �أي تقدم يف القطاعات الأخرى‬ ‫فل ��م تتطور الزراع ومل تتطور ال�صناعة‪ ..‬وطبيع ��ي جدا �أن الأ�سباب التي‬ ‫تقف وراء هذا الإخفاق مت�شابكة بني �سيا�سية و�سوء ادارة وعدم ا�ستقاللية‬ ‫الق ��رارات وكرثة الف�س ��اد الإداري واملايل وغريها كثري م ��ن الأ�سباب التي‬ ‫ت�شابكت مع بع�ضها لتجعل من النفط ال�سلعة الوحيدة يف البلد والتي يقوم‬ ‫عليها العمود الفقري لالقت�صاد العراقي‪..‬‬ ‫وله ��ذا حتولت واردات النفط �إىل ت�سديد رواتب املوظفني وما تبقى يذهب‬ ‫ل�ش ��راء ال�سلع �سواء ع�سكريه �ضمن ظروف احل ��رب مع (داع�ش) �أو غذائية‬ ‫او غريها مما يحتاجه ال�شعب‪ ..‬مبعنى �آخر �أن واردات النفط ت�أتي وتذهب‬ ‫لتم�شيه الأمور االنية للدول ��ة �أما بقية قطاعات ال�شعب كال�شركات اخلا�صة‬ ‫او القطاع اخلا�ص ب�شكل عام فانه يعاين بالت�أكيد من م�شاكل كبرية تتنا�سب‬ ‫مع قلة ال�سيولة يف البلد لأنه ال ميكن اال�ستفادة من تلك الواردات ان مل يكن‬ ‫هناك فائ�ض يقدم اخلدمة للآخرين من خالل �إجراء حركة عمل بالبلد ت�شمل‬ ‫كل القطاع ��ات وه ��ذا للأ�سف ب ��دا وك�أنه حلم بعد ان ا�س ُتنزف ��ت كل �إمكانات‬ ‫البلد باحلروب والف�ساد‪ ..‬ويف مثل هذه احلالة ماذا ميكن ان يعمل املواطن‬ ‫الفق�ي�ر ال ��ذي ال يجد فر�صة عمل اال م ��ا يتوفر من فر�ص تهيئه ��ا الدولة من‬ ‫خالل الإمكانات الفائ�ضة او التي ت�ستحدثها بالطرق العلمية التي تراها او‬ ‫يراها االقت�صاديون ت�ؤدي �إىل عمل ايجابي يف جممل حركة املجتمع ‪..‬‬ ‫وهن ��ا ي�ب�رز الت�سا�ؤل امله ��م ‪..‬ملن نفط البل ��د �إذا كان �أكرث �أبن ��اء ال�شعب من‬ ‫الطبقة املتو�سطة او الفقرية ال يح�صلون منه �أو من فائ�ضة �أي ن�صيب؟ هل‬ ‫تنح�ص ��ر الفائدة ملوظف الدولة ولتوفري ال�س�ل�اح للقتال؟ واىل متى �سيظل‬ ‫بلدن ��ا يعاين م�شاكل احل ��روب التي ت� ��أكل دائما الأخ�ض ��ر والياب�س والتي‬ ‫يتحمل دائما الفقري اعباءها �سواء بالدم او زيادة الفقر‪...‬‬ ‫�ألي�س للزراع ��ة وال�صناعة وقطاع البناء واخلدم ��ات ح�صة من هذا النفط؟‬ ‫وعلى الأقل �أن تكون ح�صة تلك القطاعات مبا يعطيها اخلطوة الأوىل لتدور‬ ‫حركتها لت�صل اىل حد االكتفاء الذاتي من خالل وفره الإنتاج؟‬ ‫يحت ��اج البلد �إىل �إعادة النظ ��ر ب�شكل جدي يف هذا املو�ض ��وع وبالت�أكيد ال‬ ‫اح ��د ميكن �أن ير�سم ال�سيا�س ��ة االقت�صادية مثل �أهل االخت�صا�ص يف جمال‬ ‫االقت�صاد وما �أكرثهم يف البلد �إال ان دورهم �شبه مجُ َ ّمد ‪...‬‬ ‫القي ��ادة ال تعني الت�سلط والقيادة تعني احلكمة يف ت�صريف �أمور البلد فال‬ ‫ينق�ص م ��ن قيمه من يدعي انه �سيا�سي �إذا ا�ستعان بخرباء االقت�صاد لر�سم‬ ‫�سيا�سة اقت�صادية جتعل من واردات النفط العراقي �سببا للرفاهية‪ ..‬رفاهية‬ ‫اجلميع ب�أدن ��ى حدودها ومتنع التخمة عند البع�ض والفقر حد اجلوع عند‬ ‫الآخرين‪ ..‬دعوة ملن يتقدمون امل�شهد ال�سيا�سي لالنتباه للبلد ب�شكل �شمويل‬ ‫وع ��دم االنغما�س يف امل�شاكل الفرعي ��ة بالرغم من �أهمية بع�ضها وخطورته‬ ‫لكن النظرة ال�شمولية �ستعطي اجلميع بع�ض ما ي�ستحقون على الأقل لعلنا‬ ‫ن�ستطي ��ع االرتقاء مب�ست ��وى العي�ش لل�شع ��ب و�إال �سيبقى الت�س ��ا�ؤل يدور‬ ‫ب�أذهان الكثريين‪ ..‬نفطنا ملن؟؟‬

‫( دكتاتودميقراطي ) عراقي ‪!! ..‬‬ ‫بعد مدة طويلة على انتهاء عهد الفردية‪ ،‬تعلم النا�س بحكم التجربة املريرة‬ ‫ خ�صو�ص ��ا الفق ��راء منه ��م ‪ -‬ان الف ��رق ب�ي�ن الدكتاتوري ��ة والدميقراطية‬‫(العراقية) ‪ -‬باقل تقدير‪ -‬ال اختالف �شا�سعا بينهما‪،‬ال �سيما يف حب الذات‬ ‫واملح�سوبية واالقارب واملحا�ص�صة واال�صدق ��اء واللهاث وراء املنا�صب‪،‬‬ ‫وتكدي� ��س املال وبناء و�شراء العق ��ارات‪ ...‬اىل �آخره من ملذات الدنيا‪ ،‬اما‬ ‫الفقراء‪ ،‬فان احوالهم مل تتبدل كثريا‪ ،‬برغم اجواء الفو�ضى‪ ،‬حتت عنوان‬ ‫احلري ��ة والت�ساهل واالنفتاح‪ ..‬م ��ع االموال وامليزاني ��ة االنفجارية‪ ،‬التي‬ ‫وزعت بطريقة غري عادلة و(خمطت) من قبل املت�سلطني واملتم�سكني مبقود‬ ‫ال�سلطة منذ ‪ ،2003‬مع رفعهم �شعارات (�شعبية) انتخابية‪ ،‬ان�ستهم انف�سهم‬ ‫وواجباتهم وفقراءهم‪ ،‬بعد ان �سال لعاب حب الدنيا والقناطري يف نفو�سهم‬ ‫املري�ضة‪..‬‬ ‫يف م�شكل ��ة كب�ي�رة يعاين منها املواطنون منذ زم ��ن ‪ ،‬مل يلتفت اليهم ‪ ،‬ومل‬ ‫يخل�صهم منها احد‪ ،‬حت ��ى فاقت املعاناة‪ ،‬ما كانوا عليه ‪ ،‬ايام الدكتاتورية‪،‬‬ ‫خ�صو�ص ��ا فيما يتعلق مبراجعة الدوائر احلكومي ��ة ‪ ،‬التي مل يعد املوظف‬ ‫يتعام ��ل ويتعاطى فيها مع املواطن ‪ -‬باغلب االحوال ‪ -‬اال من باب الر�شوة‬ ‫والع ��رف والوا�سطة‪ ،‬حدا ا�صب ��ح اي مواطن لديه مراجعة ‪ ،‬ال يذهب اليها‬ ‫دون حماول ��ة معرفة من ي�سهل املهم ��ة‪ ،‬فان اب�سط �شيء يرتدد منذ �سنوات‬ ‫على �شفاه املوظفني (تعال باجر او بعد ا�سبوع او امل�س�ؤول م�سافر او عدنه‬ ‫اجتم ��اع او املدي ��ر باحل ��ج‪ ،‬او روح جيب �صحة �ص ��دور او املدير االداري‬ ‫بواج ��ب‪ ...‬وجي ��ب قلب و�ص�ب�ر وا�سمع واخ ��ذ �شعارات)‪ .‬هن ��ا تكمن قمة‬ ‫امل�أ�س ��اة ‪ ،‬ح ��د البكاء من ال�ضحك‪ ،‬عل ��ى هذا ال�شعب املنه ��وك املنهوب‪ ،‬فقد‬ ‫ا�صبح ��ت �صح ��ة ال�ص ��دور و�سيلة البت ��زاز النا� ��س وحتطي ��م معنوياتهم‬

‫وتدمري احالمهم‪ ،‬فمنهجي ��ة التدمري وا�ضحة و�صحة ال�صدور‪ ،‬ال ت�أتي اال‬ ‫بع ��د م�شوار طويل‪ ،‬ينهك فيه املواطن من (تو�س ��ل ودفع ر�شاوى ‪ ..‬وروح‬ ‫وتعال‪ ، )...‬حتى يلعن �ساعة ال�سودة ايل ورطته مع هذه ال�شلة‪..‬‬ ‫اىل مت ��ى ي ��ا م�س�ؤول�ي�ن ت�ستغل ��ون ابناء الوط ��ن حتت م�سمي ��ات عديدة‪،‬‬ ‫فاالغني ��اء وا�صحاب ال�سلط ��ة ‪ ،‬ال يراجعون الدوائ ��ر‪،‬الن احد اهم �صفات‬ ‫امل�س� ��ؤول الكبري يف الع ��رف العراقي ‪ ،‬ان ال يقف بالطابور وال ينتظر على‬ ‫باب الدوائر وال يتو�سل باملوظفني وال يدفع ‪ ،‬فان جالوزته ينهون اعماله‪،‬‬ ‫خ�ل�ال �ساعات وعرب املوباي ��ل ‪ ،‬اما الدوائر والطواب�ي�ر والتو�سالت ‪ ،‬فقد‬ ‫تا�س�ست كعناوين دائمة ( دكتاتوديقراطي ) الذالل املواطنني ‪.‬‬ ‫فم ��ن يحمي الفق ��راء من ذل مراجعات الدوائ ��ر ‪ ،‬خ�صو�صا �صحة ال�صدور‬ ‫وك�سر الظهور وافراغ اجلي ��وب وحتطيم املعنويات ‪ ،‬الله الله باملواطنني‬ ‫ي ��ا م�س�ؤولني ‪ ،‬فان ابنا�ؤنا جلهم من عوائل ال�شه ��داء والفقراء وامل�ساكني‬ ‫مم ��ن كانوا و�ص ��ارت اكتافهم معرب و�سل ��م الرتقاء املتلون�ي�ن بكل زمكان‪،‬‬ ‫ف�ل�ا يجوز ان يدمرهم ويفتك بهم ارهابيوا الداخل ‪ ،‬فيما ابنا�ؤهم يقاتلون‬ ‫ويدافعون عن وطن يع�شع�ش ويرتفه ويتنعم به من رفعهم املواطنون عرب‬ ‫االنتخاب ��ات‪ ،‬و�سي�سقطونه ��م ال حمال ��ة‪ ،‬اذا ما ظل احلال علي ��ه‪ ..‬نامل من‬ ‫ال�سادة امل�س�ؤولني بكل عناوينهم تخلي�ص املواطن من �شر قب�ضة الدوائر‪،‬‬ ‫خ�صو�ص ��ا �صحة ال�صدور �سيئ ��ة ال�صيت‪ ،‬تلك ال�سنة التي انطلقت يف عهد‬ ‫الدكتاتورية وما زالت �آفة تفتك بالنا�س وو�سيلة �سهلة ورخي�صة لالبتزاز‪..‬‬ ‫فهل من جميب وهل من اح�سا�س؟!‬ ‫حسين الذكر‬

‫�إىل ‪ /‬ال�سيــــــــد معايل وزيــــر الدفـــــاع املحتــــرم‬ ‫م‪ /‬رفع احليف‬ ‫حتية طيبة‪..‬‬ ‫اين الرقم االح�صائي (‪ )84101590‬الرائد اجلريح عمر جا�سم زيدان‬ ‫دورة (‪ )94‬الكلي ��ة الع�سكري ��ة االوىل الر�ستمي ��ة‪ .‬كنت امار�س عملي‬ ‫ك�ضابط يف اجلي� ��ش يف الفوج الثاين اللواء (‪ )55‬فرقة امل�شاة (‪)17‬‬ ‫وكان موقعنا جنوب بغداد يف يوم ‪ 2010/5/13‬يف الثامنة �صباح ًا‬ ‫انفج ��رت عبوت ��ان يف منطق ��ة الزمربانية خلف منطقة ع ��رب جبور‪،‬‬ ‫وكانت العبوة عبارة عن (�سي ان �سي و�سي فور) وكنت احد اجلرحى‬ ‫وكان ��ت حالت ��ي خطرة جد ًا وعل ��ى الفور فقدت ب�ص ��ري فقد احرتقت‬ ‫عيناي وبرتت �ساقي الي�سار وهددت �ساقي االخرى بالبرت وقد نقلت‬ ‫مل�ست�شف ��ى الريموك للعالج وبقيت فيه ��ا قرابة ال�شهر دون اي حت�سن‬ ‫ونقل ��ت على ح�سابي اخلا�ص اىل طهران للعالج وقد اجريت يل اكرث‬ ‫م ��ن (‪ )40‬عملية وان ��ا اىل االن اعالج يف طه ��ران وال�سليمانية وعلى‬ ‫ح�ساب ��ي اخلا�ص وفوق كل ذلك وان ��ا فاقد لب�صري قاموا بنقلي لعدة‬ ‫وح ��دات داخل الفرقة ثم اىل خارجها خالل تل ��ك الفرتة املا�ضية وانا‬ ‫يف �ش ��دة املي اجربت على احل�ضور اىل وحدتي علم ًا اين ا�ست�أجرت‬ ‫�سيارة ا�سعاف من م�ست�شفى اهل ��ي من ال�سليمانية اىل وحدتي التي‬ ‫كنت اعمل بها وقت احلادث‪ ,‬ومل ي�س�أل عن حالتي اي احد من الوزارة‬ ‫اوالفرق ��ة (‪ )17‬منذ ا�صابتي وحتى رف ��ع مظلمتي بعد ‪� 6‬سنوات من‬ ‫احلادث يف و�سائل التوا�صل االجتماعي واالعالم علم ًا ان العديد من‬

‫القنوات الف�ضائية قد عر�ضت اجراء مقابلة تلفزيونية لعر�ض حالتي‬ ‫ام ��ام العامل ولكني رف�ضت و حلد الآن ارف� ��ض ذلك وارف�ض الت�شهري‬ ‫بالوزارة لكوين احد افراد اجلي�ش العراقي البا�سل‪.‬‬ ‫مالحظ ��ة مهمة‪ -:‬م�ستعد للتن ��ازل عن كافة حقوق ��ي الع�سكرية ادناه‬ ‫ودرجت ��ي الوظيفي ��ة ورتبت ��ي مقابل ارج ��اع �صحتي كم ��ا كانت قبل‬ ‫احل ��ادث او بارج ��اع ب�صري ال ��ذي فقدته من اج ��ل الوطن واملواطن‬ ‫وحماي ��ة االبرياء م ��ن االرهاب وان مل يكن ف ��اين ارفع مظلمتي (اىل‬ ‫الله عز وجل) ثم اىل معايل وزير الدفاع املحرتم‪.‬‬ ‫مظلمتي‬ ‫قابلت ال�سيد وزير الدف ��اع خالد العبيدي وال�سيد اللواء عبد اللطيف‬ ‫م�س�ؤول ادارة ال�ضباط واللواء الدكتور فا�ضل مدير اخلدمات الطبية‬ ‫بتاري ��خ ‪ 2016/8/9‬وبع ��د �سماع مظلمتي اوعز ال�سي ��د الوزير اىل‬ ‫اجلهات املعنية مبا يلي ‪-:‬‬ ‫‪ -1‬منح ��ي جميع احلقوق املالية الت ��ي �صرفتها خارج وداخل العراق‬ ‫من ��ذ ا�صابتي‪ ,‬علم ًا ان (النقيب ب�س ��ام) ا�ستلم مني الو�صوالت املالية‬ ‫للعمليات يف م�ست�شفى (بقية الله) يف طهران وم�صدقة يف امل�ست�شفى‬ ‫وال ��وزارة الكرث من (‪ 20‬عملية) ودقق ��ت من قبل اللجنة الطبية التي‬ ‫حددت ن�سبة العجز واكدت �صحتها‪.‬‬ ‫‪ -2‬مت تعي�ي�ن مع�ي�ن ب�أم ��ر وزاري �ص ��ادر م ��ن معايل الوزي ��ر بالعدد‬ ‫(‪ )6753/2/2/1‬يف ‪ 2016/8/11‬املرفق ��ة �ص ��ورة عنه ربط ًا‪ ،‬كون‬

‫ن�سب ��ة عج ��زي ‪ %100‬وكم ��ا مبني يف تقري ��ر اللجان الطبي ��ة املرفق‬ ‫�صورة عن ��ه ربط ًا وحدد الوزير ان تك ��ون والدتي هي املعني يل ومت‬ ‫ا�ستدعا�ؤه ��ا اىل مط ��ار املثنى واكمل ��ت ما عليها م ��ن توقيع وب�صمة‬ ‫وم ��لء املعلومات واخذ م�ستم�سكاتها واخربوه ��ا بانها اكملت كل ما‬ ‫عليها وانها �ست�ستلم م�ستحقاتها خالل ايام‪.‬‬ ‫‪ -3‬مت منح ��ي رتب ��ة رائ ��د مكرمة م ��ن دولة رئي� ��س ال ��وزراء ا�ستناد ًا‬ ‫اىل االم ��ر ال ��وزاري ذي الع ��دد (‪ 724/1‬يف ‪ ) 2017/1/5‬علم ًا اين‬ ‫ا�ستح ��ق ترفيع� � ًا قبل �سنت�ي�ن بتاري ��خ (‪� )2015/1/6‬أي قبل �صدور‬ ‫االمر ال ��وزاري اعاله وذلك ا�سوة باق ��راين وعليه ارجو منحي رتبة‬ ‫(مقدم) كون هذا هو ا�ستحقاقي الفعلي حالي ًا‪.‬‬ ‫‪ -4‬اوع ��ز الوزير املقال وعلى الفور مبنحي كر�سيا كهربائيا متحركا‬ ‫نظر ًا لن�سبة عجزي وحالتي ال�صحية املرتدية‪.‬‬ ‫‪ -5‬مل ا�ستل ��م اي مبلغ من اي جهة كوين جريحا يف اجلي�ش العراقي‬ ‫ل ��ذا اطال ��ب مبنحي اياه ��ا ا�سوة باق ��راين‪ .‬وبعد تنحي ��ة الوزير عن‬ ‫من�صب ��ه توقف ��ت جميع االج ��راءات املتعلقة بي واملذك ��ورة اعاله لذا‬ ‫ارجو من �سيادتكم رفع الغنب عني كوين اعاين منذ ا�صابتي بتاريخ‬ ‫‪ 2010 /5/13‬من تلك�ؤ معامالتي يف وزارة الدفاع‪ .‬ولكم مني جزيل‬ ‫ال�شكر‪...‬‬ ‫املرفق ��ات ‪ - /‬كتاب اللج ��ان الطبية‪ - /.‬كتاب رئا�س ��ة اركان اجلي�ش‬ ‫ابنكــــم‪ /‬الرائد اجلــريح‪ /‬عمر جا�ســـم زيدان خلف‪� /‬إمرة دائرة الإدارة – �إدارة ال�ضباط‪ /‬وزارة الدفاع‬ ‫حول تعيني املعني‪ - /‬ر�سالة من الوالدة اىل معايل الوزير‪.‬‬


‫االحد املوافق ‪ 28‬من �أيار ‪ 2017‬العدد ‪ 3775‬ـ ال�سنة الرابعة ع�شرة‬

‫| أخبار محلية |‬

‫‪Sunday, 28 May. 2017 No. 3775 Year 14‬‬

‫لمخالفتهم الضوابط والتعليمات‬

‫التجارة تلغي ‪ ٦٣‬وكالة غذائية وطحني‬ ‫خالل �شهر ني�سان املا�ضي‬ ‫المشرق – علي المياحي‪:‬‬

‫اعلنت دائ��رة التخطيط واملتابعه مبركز وزارة‬ ‫ال��ت��ج��ارة ع��ن ال��غ��اء ‪ ٦٣‬وك��ال��ة غ��ذائ��ي��ة وطحني‬ ‫خالل ني�سان املا�ضي ب�سبب خمالفتهم لل�ضوابط‬ ‫والتعليمات ‪ .‬اكدت ذلك ابتهال ها�شم �صابط مدير‬ ‫عام الدائرة وا�ضافت بان دائرتها قامت وخالل‬ ‫ال�شهر ذاته مبنح وكاله واحده وتدوير ‪ ٥٠‬وكاله‬ ‫وا�ستحداث ‪ ٢٠‬وكاله ف�ضال عن ت�سجيل ‪٤٥٨٨٠‬‬ ‫طفل حديث ال��والده وت�سجيل جديد ‪ ٣٧٧٦٨‬فرد‬ ‫ونقل ‪ ٢٧٣‬ف��رد من القادمني اىل ف��روع التموين‬

‫‪ .‬م�ضيفة انه مت �شطب ‪ ٣٩٨٧٢‬فرد خالل ال�شهر‬ ‫ذاته من البطاقه التموينيه ب�سبب ال�سفر او الوفاة‬ ‫او ا�سباب اخرى وبهذا ال�صدد �شددت املدير العام‬ ‫على ال��دوائ��ر احلكوميه وغ�ير احلكوميه ذات‬ ‫العالقه وامل��واط��ن�ين كافه ب�����ض��رورة االب�ل�اغ عن‬ ‫املتوفني وامل�سافرين ليت�سنى للدائرة �شطبهم من‬ ‫البطاقه التموينيه ح�سب ال�ضوابط والتعليمات‬ ‫املعمول بها يف ال���وزارة وذل��ك حفاظا على املال‬ ‫العام وللحد من حاالت التالعب التي قد حت�صل‬ ‫بهذا اخل�صو�ص ‪.‬‬

‫الإعمار‪� :‬إجناز �أعمال �صيانة وت�أهيل‬ ‫�شبكات املجاري يف �أي�سر املو�صل‬ ‫المشرق – علي صالح‪:‬‬

‫اعلنت وزير االعمار واال�سكان والبلديات العامة‬ ‫ع��ن اجن��از كافة اع��م��ال ت�أهيل و�صيانة حمطات‬ ‫و�شبكات املجاري يف اجلانب االي�سر من مدينة‬ ‫املو�صل ‪ ،‬التي ت�ضررت جراء االعمال التخريبية‬ ‫التي قامت بها ع�صابات داع�ش االرهابية خالل‬ ‫فرتة �سيطرتها على املدينة ‪ .‬وقالت ال�سيدة الوزير‬ ‫‪ ،‬ا�ستمرارا للجهود التي تقوم بها ال���وزارة يف‬ ‫حمافظة نينوى الع��ادة احلياة للمناطق املحررة‬ ‫‪ ،‬قامت امل�لاك��ات الفنية والهند�سية يف مديرية‬ ‫جم���اري نينوى خ�لال اال���ش��ه��ر املا�ضية بجهود‬ ‫ا�ستثنائية العادة ت�أهيل �شبكات ال�صرف ال�صحي‬

‫يف اجلانب االي�سر بعد حتريره من دن�س االرهاب‬ ‫وا�شارت ال�سيدة الوزير ان فرق ال�صيانة التابعة‬ ‫للمديرية وب��ال��ت��ع��اون م��ع اجل��ه��د الهند�سي يف‬ ‫مديرية املجاري العامة اكملت اعادة تاهيل حمطات‬ ‫ال�����ص��رف ال�����ص��ح��ي و���ش��ب��ك��ات امل���ج���اري يف حي‬ ‫اجلزائر وهو �آخر االحياء يف املدينة وبهذا تكون‬ ‫ال��وزارة قد اع��ادت العمل لكافة حمطات ال�صرف‬ ‫ال�صحي املت�ضررة من االرهاب ‪ .‬اجلدير بالذكر ان‬ ‫مديرية املجاري العامة م�ستمرة يف تنفيذ حمالتها‬ ‫اخلدمية يف املناطق امل��ح��ررة مبحافظة نينوى‬ ‫للنهو�ض ب��ال��واق��ع اخل��دم��ي وال��ع��م��راين خدمة‬ ‫ملواطني املحافظة ‪.‬‬

‫المهجرين النيابية‪ :‬الحكومة مقصرة أمام النازحين‬

‫ّ‬ ‫الأمم املتحدة حتذر من نزوح ‪� 200‬ألف من مواطني املو�صل خالل الأيام املقبلة‬ ‫بغداد ‪ /‬متابعة المشرق ‪:‬‬

‫حذرت الأمم املتحدة‪ ،‬من �أن نحو ‪� 200‬ألف‬ ‫مواطن مو�صلي رمبا �سيحاولون النزوح‬ ‫يف الأيام املقبلة من املناطق التي ال تزال‬ ‫خا�ضعة ل�سيطرة تنظيم داع�ش الإرهابي‪.‬‬ ‫و�أعرب م�ساعد االمني العام للأمم املتحدة‬ ‫ل�����ش���ؤون امل�����س��اع��دات االن�سانية �ستيفن‬ ‫اوب����راي����ن‪ ،‬ع���ن «ق��ل��ق��ه ال�����ش��دي��د ل�سالمة‬ ‫امل��دن��ي�ين ال���ذي���ن ال ي���زال���ون يف مناطق‬ ‫ي�سيطر عليها الإره��اب��ي��ون»‪ ،‬م�شريا اىل‬ ‫«تقارير حول قيام ه���ؤالء بتفخيخ منازل‬ ‫بينما ال�سكان يف داخلها وا�ستهداف اطفال‬ ‫من قبل قنا�صة»‪ .‬وقال اوبراين‪ ،‬انه «رمبا‬ ‫�سيحاول ‪ 200‬الف �شخ�ص اخرين الرحيل‬ ‫يف االي��ام املقبلة»‪ ،‬م�شددا على ان «الذين‬ ‫ي��خ��ت��ارون ت��رك منازلهم لطلب امل�ساعدة‬ ‫يجب ان يتمكنوا م��ن ال��ق��ي��ام ب��ذل��ك دون‬ ‫اي��ة ع��راق��ي��ل»‪ .‬وت��ق��در االمم املتحدة عدد‬ ‫النازحني من املو�صل ب‪ 760‬الف �شخ�ص‪،‬‬ ‫كما انها غري مت�أكدة من عدد املدنيني الذين‬ ‫ال يزالون يف املناطق اخلا�ضعة ل�سيطرة‬ ‫ت��ن��ظ��ي��م داع�������ش‪ .‬وك���ان���ت خ��ل��ي��ة الإع��ل�ام‬ ‫احل��رب��ي‪ ،‬ق��د �أع��ل��ن��ت‪ ،‬اخلمي�س املا�ضي‪،‬‬ ‫انزال االف املن�شورات على االحياء التي‬ ‫ال تزال حتت �سيطرة تنظيم داع�ش من قبل‬

‫طائرات اجلي�ش‪ ،‬تدعو فيها املواطنني �إىل‬ ‫اخلروج عن مناطقهم عرب املمرات الآمنة‪.‬‬ ‫واقامت ال��وك��االت التابعة ل�ل�أمم املتحدة‬ ‫خميمات بالقرب م��ن املو�صل ال�ستقبال‬ ‫النازحني وق��درت يف ال�صيف املا�ضي ان‬ ‫يقارب عدد الذين �سريغمون على الرحيل‬ ‫املليون ن�سمة‪ .‬وتخو�ض القوات االمنية‪،‬‬ ‫حاليا معارك ال�ستعادة اجلانب الغربي‬

‫القانونية النيابية‪:‬‬

‫اختيار مفو�ضية جديدة لالنتخابات‬ ‫احلل الأمثل لر�ضا ال�شارع العراقي‬ ‫المشرق – قسم االخبار‪:‬‬

‫�أعربت اللجنة “القانونية” يف الربملان العراقي‪ ،‬عن ا�ستغرابها‬ ‫ب�ش�أن التقارير التي تتحدث عن وجود تقاطع بني عملها وعمل‬ ‫جلنة “اخلرباء” ال��ت��ي تنظر يف ال��ي��ة اخ��ت��ي��ار اع�����ض��اء جدد‬ ‫ملفو�ضية االنتخابات‪ .‬وقال ع�ضو اللجنة النائب ‪�،‬صادق اللبان‬ ‫ام�س ال�سبت‪“ :‬هناك فقرتني ا�سا�سيتني يف ه��ذا املو�ضوع‪،‬‬ ‫االوىل تن�ص على �ضرورة �ضم املفو�ضية لق�ضاة متخ�ص�صني‪،‬‬ ‫فيما الثانية ت�شدد على ان املعايري التي و�ضعتها جلنة اخلرباء‬ ‫يجب ان تنطبق على املفو�ضني اجلدد املزمع اختيارهم” م�ضيفا‬ ‫"هناك توا�صل وتن�سيق يف عمل اللجنتني املذكورتني‪ ،‬حيث �أن‬ ‫اللجنة القانونية م�س�ؤولة عن ت�شخي�ص عمل جلنة اخلرباء”‪،‬‬ ‫مبينا ان “خمرجات عمل جلنة اخل�براء �ست�صب بالنهاية يف‬ ‫اط���ار عمل اللجنة القانونية ال��ت��ي ب��دوره��ا �ستعر�ضهم على‬ ‫الت�صويت داخل قبة الربملان”‪.‬‬

‫ً‬ ‫الأ�سرة النيابية تتهم كتال �سيا�سية ب�إعادة‬ ‫قانون (الأحوال اجلعفري) مب�سمى �آخر‬

‫بغداد ‪ /‬متابعة المشرق ‪:‬‬

‫اتهمت ع�ضو جلنة امل���ر�أة والأ���س��رة والطفولة النيابية‪ ،‬النائبة‬ ‫ريزان �شيخ دلري‪� ،‬أم�س ال�سبت‪ ،‬كتال �سيا�سية ب�إعادة انتاج قانون‬ ‫االحوال ال�شخ�صية اجلعفري مب�سمى �آخر‪ ،‬م�شرية �إىل �أن ر�ؤ�ساء‬ ‫كتل �سيا�سية و�أحد اع�ضاء هيئة رئا�سة الربملان‪ ،‬وراء هذا الطرح‪.‬‬ ‫وقالت �شيخ دلري يف بيان �صحفي ‪� :‬إن "كتال �سيا�سية تريد اعادة‬ ‫ما ي�سمى بقانون االحوال ال�شخ�صية اجلعفري‪ ،‬مب�سمى �آخر‪ ،‬وهو‬ ‫مقرتح تعديل قانون الأحوال ال�شخ�صية رقم ‪ 188‬ل�سنة ‪،"1959‬‬ ‫م�ؤكدة "وجود حماوالت لإقراره ب�ضغط من تلك الكتل"‪ .‬وا�ضافت‪،‬‬ ‫ان "تلك الكتل تريد اعادة القانون نظرا لالنتقادات التي ح�صلت‬ ‫على ه��ذا القانون وقتها‪ ،‬مما دفعهم �إىل تغيري عنوان م�شروع‬ ‫القانون فقط مع بقاء ذات امل��واد التي كانت يف م�شروع القانون‬ ‫اجلعفري يف حينها‪ ،‬واب��رزه��ا هو زواج القا�صرات"‪ ،‬الفتة اىل‬ ‫ان "غالبية امل�ؤيدين لهذا القانون هم ر�ؤ�ساء كتل �سيا�سية و�أحد‬ ‫�أع�ضاء هيئة رئا�سة الربملان"‪.‬‬

‫ال��ذي مل يتبق منه �سوى املدينة القدمية‬ ‫ذات الكثافة ال�سكانية واملباين املرتا�صفة‪.‬‬ ‫يف ال�سياق ذاته ك�شف رئي�س جلنة الهجرة‬ ‫املهجرين النيابية‪ ،‬رعد الدهلكي‪ ،‬ا�أم�س‬ ‫ال�سبت‪ ،‬ع��ن ���ص��رف ‪ %7‬م��ن خم�ص�صات‬ ‫النازحني فقط‪ ،‬متهما احلكومة بالتق�صري‬ ‫جت��اه��ه��م‪ ،‬ف��ي��م��ا دع���ا االمم امل��ت��ح��دة اىل‬ ‫مم��ار���س��ة ال�ضغط على احل��ك��وم��ة الع��ادة‬ ‫النازحني اىل ارا�ضيهم‪ .‬وق��ال الدهلكي‬ ‫يف ت�صريح ل��ـ��وك��ال��ة «الغد‬ ‫ب�������������ر��������������س»‪ ،‬ان‬

‫«ال��ن��ازح�ين يف نينوى ب��زي��ادة م�ستمرة‬ ‫وبنف�س امل�ستوى‪ ،‬وهناك نق�ص كبري يف‬ ‫احتياجاتهم باجلانب االن�ساين واخلدمي‬ ‫وج��م��ي��ع م��ق��وم��ات احل���ي���اة»‪ .‬وا���ش��ار اىل‬ ‫ان «ع���دد ال��ن��ازح�ين و���ص��ل اىل ‪ 700‬الف‬ ‫يف ن��ي��ن��وى‪ ،‬م��ن��ه��م م���ا ي���ق���ارب اك�ث�ر من‬ ‫‪ 500‬الف يف اجلانب االي�سر»‪ ،‬الفتا اىل‬ ‫«وجود نق�ص حاد يف االموال املخ�ص�صة‬ ‫للنازحني‪ ،‬ونحن و�صلنا اىل ن�صف ال�سنة‬ ‫املالية ومل ت�صرف من خم�ص�صاتهم �سوى‬

‫‪ .»%7‬وا����ض���اف ان «ك���ان���ت احل��ك��وم��ة ال‬ ‫ت�ستطيع اط�لاق ام��وال النازحني ب�سبب‬ ‫االزم���ة امل��ال��ي��ة‪ ،‬فعليها ان ت��ك��ون جريئة‬ ‫يف اطالق ر�ؤية ب���إرادة حقيقية لعودتهم‪،‬‬ ‫وتخفيف الثقل على ال��ن��ازح�ين اجل���دد»‪.‬‬ ‫ووجد ان «االمم املتحدة مق�صرة يف ملف‬ ‫�إعادة النازحني اىل ديارهم»‪ ،‬داعيا اياهم‬ ‫«بال�ضغط على احلكومة‪ ،‬العادة النازحني‬ ‫اىل ارا�ضيهم املحررة من داع�ش»‪ .‬و�أكد‬ ‫الدهلكي «وج��ود عالمات ا�ستفهام كبرية‬ ‫لعودة النازحني للمناطق املحررة قبل �شهر‬ ‫يف اجلانب االمين‪ ،‬وعدم عودة النازحني‬ ‫يف املناطق التي حررت قبل اكرث من �سنة‬ ‫يف دي��اىل و�صالح الدين وي�ثرب وحزام‬ ‫ب��غ��داد وج���رف ال�صخر وغ�يره��ا»‪ .‬وكان‬ ‫رئي�س جلنة الهجرة املهجرين النيابية‬ ‫رعد الدهلكي‪ ،‬قد اكد يف وقت �سابق من‬ ‫ال�شهر اجلاري‪� ،‬أن هناك �أعدادا كبرية من‬ ‫النازحني لي�س لديهم م����أوى‪ ،‬ويفتقدون‬ ‫الب�����س��ط م��ق��وم��ات احل���ي���اة وم��ن��ه��ا مياه‬ ‫ال�شرب‪ ،‬م�شري ًا اىل ان عدم عودة النازحني‬ ‫اىل مناطقهم املحررة ا�سهم بتفاقم الو�ضع‪،‬‬ ‫خا�صة ان هناك مناطق مت حتريرها منذ‬ ‫اك�ثر من �سنتني ومل يتم اع��ادة النازحني‬ ‫اليها‪.‬‬

‫م�س�ؤول حم ّلي ّ‬ ‫يحذر من «هالك» ب�ساتني دياىل‬ ‫ديالى ‪ /‬متابعة المشرق ‪:‬‬

‫ح��ذر رئي�س جمل�س ناحية بهرز يف حمافظة دي��اىل عبد املطلب‬ ‫ال�سامرائي‪� ،‬أم�س ال�سبت‪ ،‬من «ه�لاك» ب�ساتني «مملكة ا�شنونا»‬ ‫ب�سبب اجلفاف الذي تعانيه بعد حتول نهر خري�سان املغذي �إىل ما‬ ‫ي�شابه «مكب نفايات»‪ ،‬داعيا �إىل خطة عمل عاجلة لإنقاذ الب�ساتني‪.‬‬ ‫وقال ال�سامرائي ‪� :‬إن «ب�ساتني ناحية بهرز والتي تزيد م�ساحتها عن‬ ‫‪ 1000‬دومن على �شفا الهالك ب�سبب اجلفاف القا�سي الذي تعانيه‬

‫توزيع املنتجات النفطية تفتتح حمطات‬ ‫تعبئة وقود يف نينوى بعد ت�أهيلها‬ ‫المشرق – خاص‪:‬‬

‫�إفتتحت �شركة توزيع املنتجات النفطية يف حمافظة نينوى حمطتني‬ ‫لتعبئة الوقود هما الهاردن والقيارة احلكوميتني وذلك بعد �إعادة‬ ‫ت�أهيلهما جراء تعر�ضهما لأعمال تخريب �أبان فرتة �إحتالل داع�ش‬ ‫الإرهابي ‪ ،‬وت�أتي هذه اجلهود �سعيا من ال�شركة لإعادة جتهيز املواطنني‬ ‫باملنتجات النفطية يف املناطق املحررة‪� .‬صرح بذلك مدير عام �شركة‬ ‫توزيع املنتجات النفطية املهند�س علي عبد الكرمي املو�سوي الذي اكد‬ ‫ب��دوره عزم ال�شركة على امل�ضي قدما من اجل ت�أهيل كافة املحطات‬ ‫يف املناطق التي مت حتريرها والعمل على جتهيزها بانواع الوقود‬ ‫‪،‬م�ضيف ًا ب�أنه متت املبا�شرة بتجهيز املحطتني باملنتجات النفطية حيث‬ ‫ُجهزت حمطة وقود الهاردن مبنتوجي ( البنزين وزيت الوقود ) فيما‬ ‫مت جتهيز حمطة القيارة احلكومية مبنتوجات ( البنزين ‪ ،‬نفط �أبي�ض‬ ‫‪ ،‬زيت الغاز ) ‪ .‬و�أو�ضح املو�سوي ان املنافذ امل�ؤهلة والتي ت�ضررت‬ ‫ب�سبب الإرهاب والعمليات الع�سكرية قد خ�ضعت يف وقت �سابق اىل‬ ‫الك�شف املوقعي من قبل فنيي �شركة التوزيع و�أهلت من جديد لتقدم‬ ‫خدماتها للمواطنني ‪ ،‬كخطوة مهمة لإعادة احلياة للمناطق املحررة ‪،‬‬ ‫مبين ًا ان مالكات �شركة التوزيع م�ستمرة بت�أهيل املنافذ التوزيعة فقد‬ ‫�شملت عمليات التطويرحمطات حكومية و�أهلية عديدة منها ( حمطة‬ ‫الدار البي�ضاء امل�شيدة‪ ،‬وحمطة جنني امل�شيدة ‪ ،‬وحمطة جبل مقلوب‬ ‫امل�شيدة‪ ،‬وحمطة امل�شاعل امل�شيدة وحمطة الها�شمي امل�شيدة‪ ،‬وحمطة‬ ‫�سهل نينوى ) ‪ .‬يذكر ان وزارة النفط متمثلة ب�شركة توزيع املنتجات‬ ‫النفطية قامت يف وقت �سابق ب�إعادة تاهيل العديد من منافذ التوزيع‬ ‫املوزعة على رق��ع جغرافية خمتلفة يف املو�صل لإي�صال املنتجات‬ ‫النفطية اىل عموم املناطق املحررة وهي (حمطة النمرود احلكومية‪،‬‬ ‫وحمطة بع�شيقة احلكومية‪ ،‬وحمطة حمام العليل احلكومية‪ ،‬وحمطة‬ ‫ال�شورى احلكومية‪ ،‬وحمطة احلمدانية احلكومية)‪.‬‬

‫عقب حتول نهر خري�سان املغذي الرئي�سي لها �إىل ما ي�شابه مكب‬ ‫نفايات نتيجة قلة �إطالقات املياه وعدم وجود عمليات كري وتطهري‬ ‫له»‪ .‬و�أ�ضاف ال�سامرائي‪� ،‬أن «ب�ساتني بهرز والتي تعد الأقدم على‬ ‫م�ستوى دياىل ومتتد �إىل مملكة ا�شنونا التي برزت قبل ثالث االف‬ ‫�سنة متثل م�صدر رزق مئات اال�سر وفقدانها خ�سارة كبرية �ستزيد‬ ‫من معدالت الفقر والبطالة»‪ ،‬مطالب ًا بـ»خطة عمل عاجلة لإنقاذ‬ ‫الب�ساتني وت�أمني م�صدر للمياه»‪.‬‬

‫‪3‬‬

‫همسات‬

‫�أمنيات رم�ضانية‬ ‫حسين عمران‬

‫قالوا ‪ ...‬نعي�ش ه��ذه االي��ام �أج��واء رم�ضانية مباركة ‪ ،‬فما الذي‬ ‫تتمناه ؟‬ ‫حلظات �صمت ‪ ،‬خاللها ارت�سمت امامي �صور املقاتلني اال�شاو�س‬ ‫يف �ساحات الوغى وهم يحررون يوما بعد �آخر املزيد من �أرا�ضينا‬ ‫املغت�صبة م��ن قبل �إره��اب��ي�ين ال يعرفون �شيئا م��ن احل��ي��اة �سوى‬ ‫القتل وتدمري كل �شيء يوحي اىل احل�ضارة‪ ،‬وارت�سمت امامي‬ ‫ال�صور امل�ؤملة للنازحني من ديارهم �صوب املجهول يف خيم يحاول‬ ‫امل�س�ؤولون توفري اب�سط اخلدمات فيها دون جدوى!!‬ ‫نعم‪ ..‬ارت�سمت امامي �صور طوابري العاطلني الذين يقفون يف‬ ‫�ساحات العمل ينتظرون فر�صة عمل‪ ،‬ومل يعرفوا انهم ينتظرون‬ ‫�أحيانا �إرهابيا رب��ط على ج�سده حزاما مفخخا ليحيل الأج�ساد‬ ‫النحيلة اىل قطع من اللحم املتناثرة هنا وهناك!!‬ ‫ارت�سمت ام��ام��ي �صور ماليني االي��ت��ام واالرام���ل وه��م ينتظرون‬ ‫رحمة الله قبل رحمة امل�س�ؤولني التي ال ت�أتيهم �أحيانا نتيجة الف�ساد‬ ‫والفا�سدين الذين ي�سرقون حتى امل�ساعدات واالعانات!!‬ ‫وم��ع ه��ذه ال�����ص��ور امل����ؤمل���ة‪ ..‬ارت�سمت ام��ام��ي ���ص��ور امل�س�ؤولني‬ ‫املتنفذين املتنعمني وال�ساكنني يف بيوت فارهة يف منطقة خ�ضراء‬ ‫ال تنقطع عنها الكهرباء وال املاء‪ ،‬عك�س احلال يف االحياء ال�سكنية‬ ‫التي ال تزورهم الكهرباء الوطنية اال خم�س �ساعات فقط يف اليوم‬ ‫الواحد!!‬ ‫ارت�سمت امامي‪ ..‬ت�صريحات امل�س�ؤولني ومناكفاتهم ومناق�شاتهم‬ ‫وزياراتهم هذه الأي��ام فقراء الله مع قرب االنتخابات يف حماولة‬ ‫منهم لـ"ح�صد" �أ���ص��وات تعينهم يف الفوز مبن�صب جديد "يدر"‬ ‫عليهم ماليني �أخرى ان مل نقل مليارات �أخرى‪.‬‬ ‫وبعد‪ ..‬هل تعرفون ماذا �أمتنى يف هذه الأيام املباركة؟‬ ‫كل الذي امتناه ان يحقق مقاتلونا االبطال الن�صر الناجز على �أعداء‬ ‫الله والوطن ويحرروا كامل ار�ضنا الطاهرة يف املو�صل احلدباء‪.‬‬ ‫�أمتنى‪ ..‬ان يلتفت امل�س�ؤولون اىل النازحني ويوفروا لهم على الأقل‬ ‫يف هذه الأيام املباركة جزءا من اخلدمات الب�سيطة كاملاء والطعام‬ ‫والدواء‪..‬‬ ‫�أمتنى‪� ..‬أن يعيد الرحمن الرحيم على العراق والعراقيني �شـ ــهر‬ ‫رم�ضـ ـ ــان الك ــرمي باخلي ـ ــر والبـ ــركات‪ ،‬وليكن ه��ذا ال�شـ ــهر‬ ‫الع ـ ــظيم مبا يحمله من مع ــاين ال�صرب والت�ض ــحية �شهر خري‬ ‫وبركة وانت�صارات‪.‬‬ ‫فهل‪� ..‬سيحقق ابطالنا ال�شجعان الن�صر الكامل ويطردون الإرهابيني‬ ‫الذين دن�سوا ار�ض العراق الطاهرة؟ نتمنى ذلك!‬ ‫وه��ل �سيعود ال��ن��ازح��ون اىل دي��اره��م وبيوتهم لتجتمع العائلة‬ ‫الواحدة حتت �سقف واحد بعد ان فرقهم الأعداء و�شتتهم يف �أماكن‬ ‫متفرقة حتى كاد االب ال يعرف اين ابنه‪ ،‬وال االم تعرف اين فلذة‬ ‫كبدها؟ نتمنى ذلك!!‬ ‫كل الذي امتناه‪ ..‬ان يتفق �سيا�سيونا على حب الوطن‪ ،‬وي�ضعوا‬ ‫م�صلحة العراق احلبيب امام عيونهم ليعملوا متعاونني من اجل‬ ‫عودة االزدهار اىل عراق اخلري‪ ،‬فهل هم فاعلون؟ �أمتنى ذلك!‬ ‫�أق��ول‪ ..‬يف هذه الأي��ام املباركة اق�سم بالعلي القدير متى ما اتفق‬ ‫�سيا�سيونا على حب الوطن وعملوا للعراق الواحد دون تدخالت‬ ‫خارجية‪ ،‬فان كل �شيء �سيتحقق‪� ،‬سننت�صر يف اقل الأوق��ات واقل‬ ‫اخل�سائر‪ ،‬و�سيعود النازحون اىل ديارهم �ساملني‪ ،‬و�سيعود العراق‬ ‫اىل قمة ازدهاره‪.‬‬ ‫ادعو الرحمن الرحيم يف هذه املباركة ان تتحقق هذه االمنيات انه‬ ‫�سميع جميب‪ ..‬قولوا �آمني يا رب العاملني‪.‬‬ ‫‪husseinomran@yahoo.com‬‬

‫لغاية نهاية شهر شعبان‬

‫هيئة احلج تعلن تفويج ‪� 160‬ألف معتمر‬ ‫بغداد ‪ /‬متابعة المشرق ‪:‬‬

‫�أعلن رئي�س الهيئة العليا للحج والعمرة خالد‬ ‫العطية‪� ،‬أم�س ال�سبت‪ ،‬تفويج نحو ‪ 160‬الف‬ ‫معتمر عراقي لغاية نهاية �شهر �شعبان‪ .‬وقال‬ ‫رئي�س الهيئة يف بيان للهيئة ‪ :‬انه "ونتيجة‬ ‫لال�ستعدادات املبكرة التي قامت بها الهيئة‬ ‫ملو�سم العمرة احلايل‪ ،‬وو�ضع خطة ال�ستيعاب‬ ‫�أكرب عدد من املعتمرين من خالل ت�سخري جميع‬ ‫امكانيات مكاتب الهيئة يف بغداد واملحافظات‬ ‫يف عملية ت�سجيل املعتمرين وتي�سري ذهابهم‬ ‫اىل ال��دي��ار املقد�سة ب��االت��ف��اق م��ع اخلطوط‬ ‫اجلوية العراقية ا�ستطاعت تفويج ما يقارب‬ ‫‪ 160‬الف معتمر حتى االن"‪ .‬وتوقع العطية‬ ‫"زيادة عدد املعتمرين خالل �شهري رم�ضان‬

‫فقدان وثيقة‬

‫ف���ق���دت وث���ي���ق���ة �����ص����ادرة من‬ ‫امل����دي����ري����ة ال���ع���ام���ة ل�ترب��ي��ة‬ ‫الر�صافة الثانية‪ ،‬با�سم الطالبة‬ ‫(ه��دي��ر ول��ي��د ف��ري��د)‪ ،‬على من‬ ‫يعرث عليها ت�سليمها اىل جهة‬ ‫اال�صدار‪.‬‬

‫و�شوال الذي ا�ضيف ملو�سم العمرة بقرار من‬ ‫ال�سعودية‪ ،‬بحيث ي�صل اىل ‪ 200‬الف معتمر‪،‬‬ ‫اي ان ال��زي��ادة ع��ن ال��ع��ام امل��ا���ض��ي �ستكون‬ ‫بحوايل ‪ 50‬الف معتمر‪ ،‬وهذه فر�صة النعا�ش‬ ‫االقت�صاد العراقي وال�سياحة الدينية"‪ .‬وا�شار‬ ‫اىل ان "الهيئة اتخذت جميع التح�ضريات‬ ‫الالزمة ل��ذروة مو�سم العمرة املتمثلة ب�شهر‬ ‫رم�����ض��ان ال��ك��رمي وق��ام��ت ب��ج��دول��ة الرحالت‬

‫املزمع تفويجها خالل هذا ال�شهر الذي ي�شهد‬ ‫اق��ب��اال وا�سعا م��ن ال��راغ��ب�ين ب��ت���أدي��ة منا�سك‬ ‫العمرة"‪ .‬واك��د رئي�س الهيئة على "اهمية‬ ‫اجراء اال�ستعدادات الكاملة من قبل اخلطوط‬ ‫اجلوية العراقية وتوفري العدد الكايف من‬ ‫الطائرات وطواقمها ال�ستيعاب العدد املتوقع‪،‬‬ ‫الفتا اىل ان الهيئة ال متانع ا�ستخدام النواقل‬ ‫االخرى لنقل املعتمرين ت�سهيال لتفويجهم"‪.‬‬


‫‪2‬‬

‫اعالنات‬

‫االحد املوافق ‪ 28‬من �أيار ‪ 2017‬العدد ‪ 3775‬ـ ال�سنة الرابعة ع�شرة‬ ‫‪Sunday, 28 May. 2017 No. 3775 Year14‬‬

‫�إعالن املناق�صة العامة‬ ‫رقم (‪/49‬عقود‪)2017 /‬‬

‫�إعالن املناق�صة العامة‬ ‫رقم (‪/50‬عقود‪)2017 /‬‬

‫ي�سر �صندوق �أعادة �أعمار املناطق املت�ضررة من العمليات االرهابية �أن يعلن عن املناق�صة العامة رقم (‪/ 49‬عقود‪/‬‬ ‫‪ )2017‬وح�سب التفا�صيل االتية ‪:‬‬ ‫‪� -1‬أ�سم وو�صف امل�شروع ‪ ( :‬هدم واعادة بناء مدر�سة ال�صمد االبتدائية ‪ /‬االنبار ‪ -‬هيت‪� 12 /‬صف) واملدرجة �ضمن‬ ‫تخ�صي�صات املوازنة اجلارية لل�صندوق بالتبويب اال�ستثماري املرقم ( ف�صل ‪( )5‬مادة ‪ ()007‬ن��وع‪ )001‬للعام‬ ‫‪ 2017‬بكلفة تخمينية اجمالية قدرها ( ‪ )717,361,000‬دينار ومبدة تنفيذ( ‪ ) 180‬يوم فقط ومبدة نفاذية للعطاءات‬ ‫املقدمة �أمدها (‪ )60‬يوم فقط من تاريخ فتح العطاءات‪.‬‬ ‫‪ -2‬اجلهات امل�ؤهلة لال�شرتاك ‪ :‬كافة ال�شركات امل�سجلة يف وزارة التخطيط �صنف ( ان�شائي ) درجة (‪ )5‬ويف�ضل ان‬ ‫يكون املتقدم للمناق�صة من ابناء املحافظة ‪ /‬الق�ضاء ‪ /‬الناحية ويتحقق لذلك ن�سبة باجراءات املفا�ضلة‪.‬‬ ‫‪ -3‬تت�ضمن م�ستندات املناق�صة كافة ال�شروط والتعليمات وامل�ستم�سكات املطلوبة فعلى الراغبني باال�شرتاك مراجعة‬ ‫مقر ال�صندوق ‪� /‬شعبة القانونية – العقود الكائن يف منطقة اجلادرية – �شارع الوزراء – جممع الوزراء‪ -‬دار رقم‬ ‫(‪ )11‬لغر�ض �شراء م�ستندات املناق�صة لقاء مبلغ (‪ )200,000‬دينار غري قابل للرد ويتم البيع يف �أوقات الدوام‬ ‫الر�سمي �أبتداءا من تاريخ ن�شر االعالن يف ال�صحف املحلية ولغاية نهاية الدوام الر�سمي لليوم الذي ي�سبق يوم‬ ‫الغلق ‪.‬‬ ‫‪ -4‬على مقدم العطاء تقدمي الت�أمينات االولية البالغة ‪ %1‬من املبلغ التخميني ب�شكل �صك م�صدق �أو خطاب �ضمان‬ ‫نافذ ملدة (‪ )90‬يوما ابتداءا من تاريخ فتح العطاءات على �أن يكون من م�صرف عراقي معتمد من قبل البنك املركزي‬ ‫العراقي ‪.‬‬ ‫‪� -5‬سيعقد م�ؤمتر فني لالجابة على ا�ستف�سارات ال�شركات يوم االحد املوافق ‪ /11‬حزيران ‪ 2017 /‬ال�ساعة العا�شرة‬ ‫�صباح ًا يف مقر ال�صندوق الكائن يف بغداد اجلادرية ‪.‬‬ ‫‪ -6‬للدائرة احلق يف الغاء املناق�صة دون تعوي�ض ال�شركة ولها احلق فقط ا�ستعادة مبلغ و�صل ال�شراء‪.‬‬ ‫‪ -7‬يتم تقدمي العطاءات اىل �صندوق �أعادة �أعمار املناطق املت�ضررةمن العمليات االرهابية و�أخر موعد للتقدمي‬ ‫ال�ساعة احلادية ع�شر �صباحا من يوم( االحد ) امل�صادف ‪ / 18‬حزيران ‪ 2017/‬ولن ي�سمح ب�أ�ستالم �أي عطاءات بعد‬ ‫هذا الوقت و�سيتم فتح العطاءات يف نف�س موعد الغلق �أو بداية الدوام الر�سمي لليوم الذي يليه ‪.‬‬ ‫‪ -8‬الوثائق املطلوبة‬ ‫ هوية ت�صنيف املقاولني ال�صادرة من وزارة التخطيط جمددة لعام ‪. 2017‬‬‫ قائمة بالأعمال املماثلة ويعتمد يف ذلك على كتب االجناز الر�سمية معززة بن�سخة من العقود‪.‬‬‫ كتاب براءة ذمة ال�شركة �صادر من الهيئة العامة لل�ضرائب ‪ /‬ق�سم ال�شركات معنون اىل �صندوق اعادة اعمار‬‫املناطق املت�ضررة من العمليات االرهابية‪.‬‬ ‫ تقدمي احل�سابات اخلتامية الخر ثالث �سنوات موقعة من قبل حما�سب قانوين‪.‬‬‫ م�ستم�سكات املدير املفو�ض الثبوتية او خموله ( هوية االح��وال املدنية ‪� +‬شهادة اجلن�سية العراقية ‪ +‬بطاقة‬‫ال�سكن) مع كتاب تخويل ال�شركة للمخول ‪.‬‬

‫ي�سر �صندوق �أعادة �أعمار املناطق املت�ضررة من العمليات االرهابية �أن يعلن عن املناق�صة العامة رقم (‪/ 50‬عقود‪/‬‬ ‫‪ )2017‬وح�سب التفا�صيل االتية ‪:‬‬ ‫‪� -1‬أ�سم وو�صف امل�شروع ‪ ( :‬هدم واعادة بناء متو�سطة ال�شيماء للبنات ‪ /‬االنبار – هيت ‪� 12 /‬صف ) واملدرجة‬ ‫�ضمن تخ�صي�صات املوازنة اجلارية لل�صندوق بالتبويب اال�ستثماري املرقم ( ف�صل ‪( )5‬مادة ‪ ()007‬نوع‪ )001‬للعام‬ ‫‪ 2017‬بكلفة تخمينية اجمالية قدرها ( ‪ )717,361,000‬دينار ومبدة تنفيذ( ‪ ) 180‬يوم فقط ومبدة نفاذية للعطاءات‬ ‫املقدمة �أمدها (‪ )60‬يوم فقط من تاريخ فتح العطاءات‪.‬‬ ‫‪ -2‬اجلهات امل�ؤهلة لال�شرتاك ‪ :‬كافة ال�شركات امل�سجلة يف وزارة التخطيط �صنف ( ان�شائي ) درجة (‪ )5‬ويف�ضل ان‬ ‫يكون املتقدم للمناق�صة من ابناء املحافظة ‪ /‬الق�ضاء ‪ /‬الناحية ويتحقق لذلك ن�سبة باجراءات املفا�ضلة‪.‬‬ ‫‪ -3‬تت�ضمن م�ستندات املناق�صة كافة ال�شروط والتعليمات وامل�ستم�سكات املطلوبة فعلى الراغبني باال�شرتاك مراجعة‬ ‫مقر ال�صندوق ‪� /‬شعبة القانونية – العقود الكائن يف منطقة اجلادرية – �شارع الوزراء – جممع الوزراء‪ -‬دار رقم‬ ‫(‪ )11‬لغر�ض �شراء م�ستندات املناق�صة لقاء مبلغ (‪ )200,000‬دينار غري قابل للرد ويتم البيع يف �أوقات الدوام‬ ‫الر�سمي �أبتداءا من تاريخ ن�شر االعالن يف ال�صحف املحلية ولغاية نهاية الدوام الر�سمي لليوم الذي ي�سبق يوم‬ ‫الغلق‪.‬‬ ‫‪ -4‬على مقدم العطاء تقدمي الت�أمينات االولية البالغة ‪ %1‬من املبلغ التخميني ب�شكل �صك م�صدق �أو خطاب �ضمان‬ ‫نافذ ملدة (‪ )90‬يوما ابتداءا من تاريخ فتح العطاءات على �أن يكون من م�صرف عراقي معتمد من قبل البنك املركزي‬ ‫العراقي ‪.‬‬ ‫‪� -5‬سيعقد م�ؤمتر فني لالجابة على ا�ستف�سارات ال�شركات يوم االحد املوافق ‪ /11‬حزيران ‪ 2017 /‬ال�ساعة العا�شرة‬ ‫�صباح ًا يف مقر ال�صندوق الكائن يف بغداد اجلادرية ‪.‬‬ ‫‪ -6‬للدائرة احلق يف الغاء املناق�صة دون تعوي�ض ال�شركة ولها احلق فقط ا�ستعادة مبلغ و�صل ال�شراء‪.‬‬ ‫‪ -7‬يتم تقدمي العطاءات اىل �صندوق �أعادة �أعمار املناطق املت�ضررةمن العمليات االرهابية و�أخر موعد للتقدمي‬ ‫ال�ساعة احلادية ع�شر �صباحا من يوم( االحد ) امل�صادف ‪ / 18‬حزيران ‪ 2017/‬ولن ي�سمح ب�أ�ستالم �أي عطاءات بعد‬ ‫هذا الوقت و�سيتم فتح العطاءات يف نف�س موعد الغلق �أو بداية الدوام الر�سمي لليوم الذي يليه ‪.‬‬ ‫‪ -8‬الوثائق املطلوبة‬ ‫ هوية ت�صنيف املقاولني ال�صادرة من وزارة التخطيط جمددة لعام ‪. 2017‬‬‫ قائمة بالأعمال املماثلة ويعتمد يف ذلك على كتب االجناز الر�سمية معززة بن�سخة من العقود‪.‬‬‫ كتاب براءة ذمة ال�شركة �صادر من الهيئة العامة لل�ضرائب ‪ /‬ق�سم ال�شركات معنون اىل �صندوق اعادة اعمار‬‫املناطق املت�ضررة من العمليات االرهابية‪.‬‬ ‫ تقدمي احل�سابات اخلتامية الخر ثالث �سنوات موقعة من قبل حما�سب قانوين‪.‬‬‫ م�ستم�سكات املدير املفو�ض الثبوتية او خموله ( هوية االح��وال املدنية ‪� +‬شهادة اجلن�سية العراقية ‪ +‬بطاقة‬‫ال�سكن) مع كتاب تخويل ال�شركة للمخول ‪.‬‬

‫د‪ .‬م�صطفى حممد امني الهيتي‬ ‫رئي�س ال�صندوق‬

‫�إعالن املناق�صة العامة‬ ‫رقم (‪/52‬عقود‪)2017 /‬‬

‫�إعالن املناق�صة العامة‬ ‫رقم (‪/51‬عقود‪)2017 /‬‬

‫د‪ .‬م�صطفى حممد امني الهيتي‬ ‫رئي�س ال�صندوق‬

‫�إعالن املناق�صة العامة‬ ‫رقم (‪/53‬عقود‪)2017 /‬‬

‫ي�سر �صندوق �أعادة �أعمار املناطق املت�ضررة من العمليات االرهابية �أن يعلن عن املناق�صة العامة رقم (‪/ 52‬عقود‪/‬‬ ‫‪ )2017‬وح�سب التفا�صيل االتية ‪:‬‬ ‫‪� -1‬أ�سم وو�صف امل�شروع ‪ ( :‬هدم واعادة بناء ثاونية ا�سماء بنت ابو بكر ‪ /‬حزام بغداد – ابو غريب – الن�صر‬ ‫وال�سالم ‪� 9 /‬صف ) واملدرجة �ضمن تخ�صي�صات املوازنة اجلارية لل�صندوق بالتبويب اال�ستثماري املرقم( ف�صل ‪)5‬‬ ‫(مادة ‪ ()007‬نوع‪ )001‬للعام ‪ 2017‬بكلفة تخمينية اجمالية قدرها ( ‪ )497,393,500‬دينار ومبدة تنفيذ( ‪) 180‬‬ ‫يوم فقط ومبدة نفاذية للعطاءات املقدمة �أمدها (‪ )60‬يوم فقط من تاريخ فتح العطاءات‪.‬‬ ‫‪ -2‬اجلهات امل�ؤهلة لال�شرتاك ‪ :‬كافة ال�شركات امل�سجلة يف وزارة التخطيط �صنف ( ان�شائي ) درجة (‪ )5‬ويف�ضل ان‬ ‫يكون املتقدم للمناق�صة من ابناء املحافظة ‪ /‬الق�ضاء ‪ /‬الناحية ويتحقق لذلك ن�سبة باجراءات املفا�ضلة‪.‬‬ ‫‪ -3‬تت�ضمن م�ستندات املناق�صة كافة ال�شروط والتعليمات وامل�ستم�سكات املطلوبة فعلى الراغبني باال�شرتاك مراجعة‬ ‫مقر ال�صندوق ‪� /‬شعبة القانونية – العقود الكائن يف منطقة اجلادرية – �شارع الوزراء – جممع الوزراء‪ -‬دار رقم‬ ‫(‪ )11‬لغر�ض �شراء م�ستندات املناق�صة لقاء مبلغ (‪ )200,000‬دينار غري قابل للرد ويتم البيع يف �أوقات الدوام‬ ‫الر�سمي �أبتداءا من تاريخ ن�شر االعالن يف ال�صحف املحلية ولغاية نهاية الدوام الر�سمي لليوم الذي ي�سبق يوم‬ ‫الغلق‪.‬‬ ‫‪ -4‬على مقدم العطاء تقدمي الت�أمينات االولية البالغة ‪ %1‬من املبلغ التخميني ب�شكل �صك م�صدق �أو خطاب �ضمان‬ ‫نافذ ملدة (‪ )90‬يوما ابتداءا من تاريخ فتح العطاءات على �أن يكون من م�صرف عراقي معتمد من قبل البنك املركزي‬ ‫العراقي ‪.‬‬ ‫‪� -5‬سيعقد م�ؤمتر فني لالجابة على ا�ستف�سارات ال�شركات يوم االحد املوافق ‪ / 11‬حزيران ‪ 2017 /‬ال�ساعة العا�شرة‬ ‫�صباح ًا يف مقر ال�صندوق الكائن يف بغداد اجلادرية ‪.‬‬ ‫‪ -6‬للدائرة احلق يف الغاء املناق�صة دون تعوي�ض ال�شركة ولها احلق فقط ا�ستعادة مبلغ و�صل ال�شراء‪.‬‬ ‫‪ -7‬يتم تقدمي العطاءات اىل �صندوق �أعادة �أعمار املناطق املت�ضررةمن العمليات االرهابية و�أخر موعد للتقدمي‬ ‫ال�ساعة احلادية ع�شر �صباحا من يوم( االحد ) امل�صادف ‪ / 18‬حزيران ‪ 2017/‬ولن ي�سمح ب�أ�ستالم �أي عطاءات بعد‬ ‫هذا الوقت و�سيتم فتح العطاءات يف نف�س موعد الغلق �أو بداية الدوام الر�سمي لليوم الذي يليه ‪.‬‬ ‫‪ -8‬الوثائق املطلوبة‬ ‫ هوية ت�صنيف املقاولني ال�صادرة من وزارة التخطيط جمددة لعام ‪. 2017‬‬‫ قائمة بالأعمال املماثلة ويعتمد يف ذلك على كتب االجناز الر�سمية معززة بن�سخة من العقود‪.‬‬‫ كتاب براءة ذمة ال�شركة �صادر من الهيئة العامة لل�ضرائب ‪ /‬ق�سم ال�شركات معنون اىل �صندوق اعادة اعمار‬‫املناطق املت�ضررة من العمليات االرهابية‪.‬‬ ‫ تقدمي احل�سابات اخلتامية الخر ثالث �سنوات موقعة من قبل حما�سب قانوين‪.‬‬‫ م�ستم�سكات املدير املفو�ض الثبوتية او خموله ( هوية االح��وال املدنية ‪� +‬شهادة اجلن�سية العراقية ‪ +‬بطاقة‬‫ال�سكن) مع كتاب تخويل ال�شركة للمخول ‪.‬‬

‫د‪ .‬م�صطفى حممد امني الهيتي‬ ‫رئي�س ال�صندوق‬

‫ي�سر �صندوق �أعادة �أعمار املناطق املت�ضررة من العمليات االرهابية �أن يعلن عن املناق�صة العامة رقم (‪/ 54‬عقود‪/‬‬ ‫‪ )2017‬وح�سب التفا�صيل االتية ‪:‬‬ ‫‪� -1‬أ�سم وو�صف امل�شروع ‪ ( :‬هدم واعادة بناء مدر�سة امل�سجد االق�صى االبتدائية ‪ /‬حزام بغداد – ابو غريب –‬ ‫الن�صر وال�سالم ‪� 9 /‬صف ) واملدرجة �ضمن تخ�صي�صات املوازنة اجلارية لل�صندوق بالتبويب اال�ستثماري املرقم‬ ‫(ف�صل ‪( )5‬مادة ‪ ()007‬نوع‪ )001‬للعام ‪ 2017‬بكلفة تخمينية اجمالية قدرها (‪ )497,393,500‬دينار ومبدة تنفيذ‬ ‫( ‪ ) 180‬يوم فقط ومبدة نفاذية للعطاءات املقدمة �أمدها (‪ )60‬يوم فقط من تاريخ فتح العطاءات‪.‬‬ ‫‪ -2‬اجلهات امل�ؤهلة لال�شرتاك ‪ :‬كافة ال�شركات امل�سجلة يف وزارة التخطيط �صنف ( ان�شائي ) درجة (‪ )5‬ويف�ضل ان‬ ‫يكون املتقدم للمناق�صة من ابناء املحافظة ‪ /‬الق�ضاء ‪ /‬الناحية ويتحقق لذلك ن�سبة باجراءات املفا�ضلة‪.‬‬ ‫‪ -3‬تت�ضمن م�ستندات املناق�صة كافة ال�شروط والتعليمات وامل�ستم�سكات املطلوبة فعلى الراغبني باال�شرتاك مراجعة‬ ‫مقر ال�صندوق ‪� /‬شعبة القانونية – العقود الكائن يف منطقة اجلادرية – �شارع الوزراء – جممع الوزراء‪ -‬دار رقم‬ ‫(‪ )11‬لغر�ض �شراء م�ستندات املناق�صة لقاء مبلغ (‪ )200,000‬دينار غري قابل للرد ويتم البيع يف �أوقات الدوام‬ ‫الر�سمي �أبتداءا من تاريخ ن�شر االعالن يف ال�صحف املحلية ولغاية نهاية الدوام الر�سمي لليوم الذي ي�سبق يوم‬ ‫الغلق‪.‬‬ ‫‪ -4‬على مقدم العطاء تقدمي الت�أمينات االولية البالغة ‪ %1‬من املبلغ التخميني ب�شكل �صك م�صدق �أو خطاب �ضمان‬ ‫نافذ ملدة (‪ )90‬يوما ابتداءا من تاريخ فتح العطاءات على �أن يكون من م�صرف عراقي معتمد من قبل البنك املركزي‬ ‫العراقي ‪.‬‬ ‫‪� -5‬سيعقد م�ؤمتر فني لالجابة على ا�ستف�سارات ال�شركات يوم االحد املوافق ‪ / 11‬حزيران ‪ 2017 /‬ال�ساعة العا�شرة‬ ‫�صباح ًا يف مقر ال�صندوق الكائن يف بغداد اجلادرية ‪.‬‬ ‫‪ -6‬للدائرة احلق يف الغاء املناق�صة دون تعوي�ض ال�شركة ولها احلق فقط ا�ستعادة مبلغ و�صل ال�شراء‪.‬‬ ‫‪ -7‬يتم تقدمي العطاءات اىل �صندوق �أعادة �أعمار املناطق املت�ضررةمن العمليات االرهابية و�أخر موعد للتقدمي‬ ‫ال�ساعة احلادية ع�شر �صباحا من يوم( االحد ) امل�صادف ‪ / 18‬حزيران ‪ 2017/‬ولن ي�سمح ب�أ�ستالم �أي عطاءات بعد‬ ‫هذا الوقت و�سيتم فتح العطاءات يف نف�س موعد الغلق �أو بداية الدوام الر�سمي لليوم الذي يليه ‪.‬‬ ‫‪ -8‬الوثائق املطلوبة‬ ‫ هوية ت�صنيف املقاولني ال�صادرة من وزارة التخطيط جمددة لعام ‪. 2017‬‬‫ قائمة بالأعمال املماثلة ويعتمد يف ذلك على كتب االجناز الر�سمية معززة بن�سخة من العقود‪.‬‬‫ كتاب براءة ذمة ال�شركة �صادر من الهيئة العامة لل�ضرائب ‪ /‬ق�سم ال�شركات معنون اىل �صندوق اعادة اعمار‬‫املناطق املت�ضررة من العمليات االرهابية‪.‬‬ ‫ تقدمي احل�سابات اخلتامية الخر ثالث �سنوات موقعة من قبل حما�سب قانوين‪.‬‬‫ م�ستم�سكات املدير املفو�ض الثبوتية او خموله ( هوية االح��وال املدنية ‪� +‬شهادة اجلن�سية العراقية ‪ +‬بطاقة‬‫ال�سكن) مع كتاب تخويل ال�شركة للمخول ‪.‬‬

‫د‪ .‬م�صطفى حممد امني الهيتي‬ ‫رئي�س ال�صندوق‬

‫�إعالن املناق�صة العامة‬ ‫رقم (‪/56‬عقود‪)2017 /‬‬

‫ي�سر �صندوق �أعادة �أعمار املناطق املت�ضررة من العمليات االرهابية �أن يعلن عن املناق�صة العامة رقم (‪/ 55‬عقود‪/‬‬ ‫‪ )2017‬وح�سب التفا�صيل االتية ‪:‬‬ ‫‪� -1‬أ�سم وو�صف امل�شروع ‪ ( :‬هدم واعادة بناء مدر�سة ابراهيم طوقان االبتدائية ‪ /‬حزام بغداد – ابو غريب –‬ ‫الن�صر وال�سالم ‪� 9 /‬صف ) واملدرجة �ضمن تخ�صي�صات املوازنة اجلارية لل�صندوق بالتبويب اال�ستثماري املرقم‬ ‫(ف�صل ‪( )5‬مادة ‪ ()007‬نوع‪ )001‬للعام ‪ 2017‬بكلفة تخمينية اجمالية قدرها (‪ )497,393,500‬دينار ومبدة تنفيذ‬ ‫(‪ ) 180‬يوم فقط ومبدة نفاذية للعطاءات املقدمة �أمدها (‪ )60‬يوم فقط من تاريخ فتح العطاءات‪.‬‬ ‫‪ -2‬اجلهات امل�ؤهلة لال�شرتاك ‪ :‬كافة ال�شركات امل�سجلة يف وزارة التخطيط �صنف ( ان�شائي ) درجة (‪ )5‬ويف�ضل ان‬ ‫يكون املتقدم للمناق�صة من ابناء املحافظة ‪ /‬الق�ضاء ‪ /‬الناحية ويتحقق لذلك ن�سبة باجراءات املفا�ضلة‪.‬‬ ‫‪ -3‬تت�ضمن م�ستندات املناق�صة كافة ال�شروط والتعليمات وامل�ستم�سكات املطلوبة فعلى الراغبني باال�شرتاك مراجعة‬ ‫مقر ال�صندوق ‪� /‬شعبة القانونية – العقود الكائن يف منطقة اجلادرية – �شارع الوزراء – جممع الوزراء‪ -‬دار رقم‬ ‫(‪ )11‬لغر�ض �شراء م�ستندات املناق�صة لقاء مبلغ (‪ )200,000‬دينار غري قابل للرد ويتم البيع يف �أوقات الدوام‬ ‫الر�سمي �أبتداءا من تاريخ ن�شر االعالن يف ال�صحف املحلية ولغاية نهاية الدوام الر�سمي لليوم الذي ي�سبق يوم‬ ‫الغلق‪.‬‬ ‫‪ -4‬على مقدم العطاء تقدمي الت�أمينات االولية البالغة ‪ %1‬من املبلغ التخميني ب�شكل �صك م�صدق �أو خطاب �ضمان‬ ‫نافذ ملدة (‪ )90‬يوما ابتداءا من تاريخ فتح العطاءات على �أن يكون من م�صرف عراقي معتمد من قبل البنك املركزي‬ ‫العراقي ‪.‬‬ ‫‪� -5‬سيعقد م�ؤمتر فني لالجابة على ا�ستف�سارات ال�شركات يوم االحد املوافق ‪ / 11‬حزيران ‪ 2017 /‬ال�ساعة العا�شرة‬ ‫�صباح ًا يف مقر ال�صندوق الكائن يف بغداد اجلادرية ‪.‬‬ ‫‪ -6‬للدائرة احلق يف الغاء املناق�صة دون تعوي�ض ال�شركة ولها احلق فقط ا�ستعادة مبلغ و�صل ال�شراء‪.‬‬ ‫‪ -7‬يتم تقدمي العطاءات اىل �صندوق �أعادة �أعمار املناطق املت�ضررةمن العمليات االرهابية و�أخر موعد للتقدمي‬ ‫ال�ساعة احلادية ع�شر �صباحا من يوم( االحد ) امل�صادف ‪ / 18‬حزيران ‪ 2017/‬ولن ي�سمح ب�أ�ستالم �أي عطاءات بعد‬ ‫هذا الوقت و�سيتم فتح العطاءات يف نف�س موعد الغلق �أو بداية الدوام الر�سمي لليوم الذي يليه ‪.‬‬ ‫‪ -8‬الوثائق املطلوبة‬ ‫ هوية ت�صنيف املقاولني ال�صادرة من وزارة التخطيط جمددة لعام ‪. 2017‬‬‫ قائمة بالأعمال املماثلة ويعتمد يف ذلك على كتب االجناز الر�سمية معززة بن�سخة من العقود‪.‬‬‫ كتاب براءة ذمة ال�شركة �صادر من الهيئة العامة لل�ضرائب ‪ /‬ق�سم ال�شركات معنون اىل �صندوق اعادة اعمار‬‫املناطق املت�ضررة من العمليات االرهابية‪.‬‬ ‫ تقدمي احل�سابات اخلتامية الخر ثالث �سنوات موقعة من قبل حما�سب قانوين‪.‬‬‫ م�ستم�سكات املدير املفو�ض الثبوتية او خموله ( هوية االح��وال املدنية ‪� +‬شهادة اجلن�سية العراقية ‪ +‬بطاقة‬‫ال�سكن) مع كتاب تخويل ال�شركة للمخول ‪.‬‬

‫د‪ .‬م�صطفى حممد امني الهيتي‬ ‫رئي�س ال�صندوق‬

‫�إعالن املناق�صة العامة‬ ‫رقم (‪/54‬عقود‪)2017 /‬‬

‫ي�سر �صندوق �أعادة �أعمار املناطق املت�ضررة من العمليات االرهابية �أن يعلن عن املناق�صة العامة رقم (‪/ 53‬عقود‪/‬‬ ‫‪ )2017‬وح�سب التفا�صيل االتية ‪:‬‬ ‫‪� -1‬أ�سم وو�صف امل�شروع ‪ ( :‬هدم واعادة بناء مدر�سة عز الدين الق�سام االبتدائية ‪ /‬حزام بغداد – ابو غريب –‬ ‫الن�صر وال�سالم ‪� 18 /‬صف ) واملدرجة �ضمن تخ�صي�صات املوازنة اجلارية لل�صندوق بالتبويب اال�ستثماري املرقم‬ ‫( ف�صل ‪( )5‬مادة ‪ ()007‬نوع‪ )001‬للعام ‪ 2017‬بكلفة تخمينية اجمالية قدرها ( ‪ )1,027,253,500‬دينار ومبدة‬ ‫تنفيذ( ‪ ) 210‬يوم فقط ومبدة نفاذية للعطاءات املقدمة �أمدها (‪ )60‬يوم فقط من تاريخ فتح العطاءات‪.‬‬ ‫‪ -2‬اجلهات امل�ؤهلة لال�شرتاك ‪ :‬كافة ال�شركات امل�سجلة يف وزارة التخطيط �صنف ( ان�شائي ) درجة (‪ )5‬ويف�ضل ان‬ ‫يكون املتقدم للمناق�صة من ابناء املحافظة ‪ /‬الق�ضاء ‪ /‬الناحية ويتحقق لذلك ن�سبة باجراءات املفا�ضلة‪.‬‬ ‫‪ -3‬تت�ضمن م�ستندات املناق�صة كافة ال�شروط والتعليمات وامل�ستم�سكات املطلوبة فعلى الراغبني باال�شرتاك مراجعة‬ ‫مقر ال�صندوق ‪� /‬شعبة القانونية – العقود الكائن يف منطقة اجلادرية – �شارع الوزراء – جممع الوزراء‪ -‬دار رقم‬ ‫(‪ )11‬لغر�ض �شراء م�ستندات املناق�صة لقاء مبلغ (‪ )250,000‬دينار غري قابل للرد ويتم البيع يف �أوقات الدوام‬ ‫الر�سمي �أبتداءا من تاريخ ن�شر االعالن يف ال�صحف املحلية ولغاية نهاية الدوام الر�سمي لليوم الذي ي�سبق يوم‬ ‫الغلق‪.‬‬ ‫‪ -4‬على مقدم العطاء تقدمي الت�أمينات االولية البالغة ‪ %1‬من املبلغ التخميني ب�شكل �صك م�صدق �أو خطاب �ضمان‬ ‫نافذ ملدة (‪ )90‬يوما ابتداءا من تاريخ فتح العطاءات على �أن يكون من م�صرف عراقي معتمد من قبل البنك املركزي‬ ‫العراقي ‪.‬‬ ‫‪� -5‬سيعقد م�ؤمتر فني لالجابة على ا�ستف�سارات ال�شركات يوم االحد املوافق ‪ / 11‬حزيران ‪ 2017 /‬ال�ساعة العا�شرة‬ ‫�صباح ًا يف مقر ال�صندوق الكائن يف بغداد اجلادرية ‪.‬‬ ‫‪ -6‬للدائرة احلق يف الغاء املناق�صة دون تعوي�ض ال�شركة ولها احلق فقط ا�ستعادة مبلغ و�صل ال�شراء‪.‬‬ ‫‪ -7‬يتم تقدمي العطاءات اىل �صندوق �أعادة �أعمار املناطق املت�ضررةمن العمليات االرهابية و�أخر موعد للتقدمي‬ ‫ال�ساعة احلادية ع�شر �صباحا من يوم( االحد ) امل�صادف ‪ / 18‬حزيران ‪ 2017/‬ولن ي�سمح ب�أ�ستالم �أي عطاءات بعد‬ ‫هذا الوقت و�سيتم فتح العطاءات يف نف�س موعد الغلق �أو بداية الدوام الر�سمي لليوم الذي يليه ‪.‬‬ ‫‪ -8‬الوثائق املطلوبة‬ ‫ هوية ت�صنيف املقاولني ال�صادرة من وزارة التخطيط جمددة لعام ‪. 2017‬‬‫ قائمة بالأعمال املماثلة ويعتمد يف ذلك على كتب االجناز الر�سمية معززة بن�سخة من العقود‪.‬‬‫ كتاب براءة ذمة ال�شركة �صادر من الهيئة العامة لل�ضرائب ‪ /‬ق�سم ال�شركات معنون اىل �صندوق اعادة اعمار‬‫املناطق املت�ضررة من العمليات االرهابية‪.‬‬ ‫ تقدمي احل�سابات اخلتامية الخر ثالث �سنوات موقعة من قبل حما�سب قانوين‪.‬‬‫ م�ستم�سكات املدير املفو�ض الثبوتية او خموله ( هوية االح��وال املدنية ‪� +‬شهادة اجلن�سية العراقية ‪ +‬بطاقة‬‫ال�سكن) مع كتاب تخويل ال�شركة للمخول ‪.‬‬

‫د‪ .‬م�صطفى حممد امني الهيتي‬ ‫رئي�س ال�صندوق‬

‫�إعالن املناق�صة العامة‬ ‫رقم (‪/55‬عقود‪)2017 /‬‬

‫ي�سر �صندوق �أعادة �أعمار املناطق املت�ضررة من العمليات االرهابية �أن يعلن عن املناق�صة العامة رقم (‪/ 51‬عقود‪/‬‬ ‫‪ )2017‬وح�سب التفا�صيل االتية ‪:‬‬ ‫‪� -1‬أ�سم وو�صف امل�شروع ‪ ( :‬هدم واعادة بناء اعدادية الزخرف ‪ /‬حزام بغداد – ابو غريب – الن�صر وال�سالم ‪18 /‬‬ ‫�صف ) واملدرجة �ضمن تخ�صي�صات املوازنة اجلارية لل�صندوق بالتبويب اال�ستثماري املرقم ( ف�صل ‪( )5‬مادة ‪)007‬‬ ‫( نوع‪ )001‬للعام ‪ 2017‬بكلفة تخمينية اجمالية قدرها (‪ )1,273,127,000‬دينار ومبدة تنفيذ( ‪ ) 210‬يوم فقط‬ ‫ومبدة نفاذية للعطاءات املقدمة �أمدها (‪ )60‬يوم فقط من تاريخ فتح العطاءات‪.‬‬ ‫‪ -2‬اجلهات امل�ؤهلة لال�شرتاك ‪ :‬كافة ال�شركات امل�سجلة يف وزارة التخطيط �صنف ( ان�شائي ) درجة (‪ )5‬ويف�ضل ان‬ ‫يكون املتقدم للمناق�صة من ابناء املحافظة ‪ /‬الق�ضاء ‪ /‬الناحية ويتحقق لذلك ن�سبة باجراءات املفا�ضلة‪.‬‬ ‫‪ -3‬تت�ضمن م�ستندات املناق�صة كافة ال�شروط والتعليمات وامل�ستم�سكات املطلوبة فعلى الراغبني باال�شرتاك مراجعة‬ ‫مقر ال�صندوق ‪� /‬شعبة القانونية – العقود الكائن يف منطقة اجلادرية – �شارع الوزراء – جممع الوزراء‪ -‬دار رقم‬ ‫(‪ )11‬لغر�ض �شراء م�ستندات املناق�صة لقاء مبلغ (‪ )250,000‬دينار غري قابل للرد ويتم البيع يف �أوقات الدوام‬ ‫الر�سمي �أبتداءا من تاريخ ن�شر االعالن يف ال�صحف املحلية ولغاية نهاية الدوام الر�سمي لليوم الذي ي�سبق يوم‬ ‫الغلق‪.‬‬ ‫‪ -4‬على مقدم العطاء تقدمي الت�أمينات االولية البالغة ‪ %1‬من املبلغ التخميني ب�شكل �صك م�صدق �أو خطاب �ضمان‬ ‫نافذ ملدة (‪ )90‬يوما ابتداءا من تاريخ فتح العطاءات على �أن يكون من م�صرف عراقي معتمد من قبل البنك املركزي‬ ‫العراقي ‪.‬‬ ‫‪� -5‬سيعقد م�ؤمتر فني لالجابة على ا�ستف�سارات ال�شركات يوم االحد املوافق ‪ / 11‬حزيران ‪ 2017 /‬ال�ساعة العا�شرة‬ ‫�صباح ًا يف مقر ال�صندوق الكائن يف بغداد اجلادرية ‪.‬‬ ‫‪ -6‬للدائرة احلق يف الغاء املناق�صة دون تعوي�ض ال�شركة ولها احلق فقط ا�ستعادة مبلغ و�صل ال�شراء‪.‬‬ ‫‪ -7‬يتم تقدمي العطاءات اىل �صندوق �أعادة �أعمار املناطق املت�ضررةمن العمليات االرهابية و�أخر موعد للتقدمي‬ ‫ال�ساعة احلادية ع�شر �صباحا من يوم( االحد ) امل�صادف ‪ / 18‬حزيران ‪ 2017/‬ولن ي�سمح ب�أ�ستالم �أي عطاءات بعد‬ ‫هذا الوقت و�سيتم فتح العطاءات يف نف�س موعد الغلق �أو بداية الدوام الر�سمي لليوم الذي يليه ‪.‬‬ ‫‪ -8‬الوثائق املطلوبة‬ ‫ هوية ت�صنيف املقاولني ال�صادرة من وزارة التخطيط جمددة لعام ‪. 2017‬‬‫ قائمة بالأعمال املماثلة ويعتمد يف ذلك على كتب االجناز الر�سمية معززة بن�سخة من العقود‪.‬‬‫ كتاب براءة ذمة ال�شركة �صادر من الهيئة العامة لل�ضرائب ‪ /‬ق�سم ال�شركات معنون اىل �صندوق اعادة اعمار‬‫املناطق املت�ضررة من العمليات االرهابية‪.‬‬ ‫ تقدمي احل�سابات اخلتامية الخر ثالث �سنوات موقعة من قبل حما�سب قانوين‪.‬‬‫ م�ستم�سكات املدير املفو�ض الثبوتية او خموله ( هوية االح��وال املدنية ‪� +‬شهادة اجلن�سية العراقية ‪ +‬بطاقة‬‫ال�سكن) مع كتاب تخويل ال�شركة للمخول ‪.‬‬

‫د‪ .‬م�صطفى حممد امني الهيتي‬ ‫رئي�س ال�صندوق‬

‫�إعالن املناق�صة العامة‬ ‫رقم (‪/57‬عقود‪)2017 /‬‬

‫ي�سر �صندوق �أعادة �أعمار املناطق املت�ضررة من العمليات االرهابية �أن يعلن عن املناق�صة العامة رقم (‪/ 56‬عقود‪/‬‬ ‫‪ )2017‬وح�سب التفا�صيل االتية ‪:‬‬ ‫‪� -1‬أ�سم وو�صف امل�شروع ‪ ( :‬هدم واعادة بناء مدر�سة حافظ ابراهيم االبتدائية ‪ /‬حزام بغداد – ابو غريب – الن�صر‬ ‫وال�سالم ‪� 6 /‬صف ) واملدرجة �ضمن تخ�صي�صات املوازنة اجلارية لل�صندوق بالتبويب اال�ستثماري املرقم ( ف�صل ‪)5‬‬ ‫(مادة ‪ ()007‬نوع‪ )001‬للعام ‪ 2017‬بكلفة تخمينية اجمالية قدرها (‪ )351,215,000‬دينار ومبدة تنفيذ ( ‪) 180‬‬ ‫يوم فقط ومبدة نفاذية للعطاءات املقدمة �أمدها (‪ )60‬يوم فقط من تاريخ فتح العطاءات‪.‬‬ ‫‪ -2‬اجلهات امل�ؤهلة لال�شرتاك ‪ :‬كافة ال�شركات امل�سجلة يف وزارة التخطيط �صنف ( ان�شائي ) درجة (‪ )5‬ويف�ضل ان‬ ‫يكون املتقدم للمناق�صة من ابناء املحافظة ‪ /‬الق�ضاء ‪ /‬الناحية ويتحقق لذلك ن�سبة باجراءات املفا�ضلة‪.‬‬ ‫‪ -3‬تت�ضمن م�ستندات املناق�صة كافة ال�شروط والتعليمات وامل�ستم�سكات املطلوبة فعلى الراغبني باال�شرتاك مراجعة‬ ‫مقر ال�صندوق ‪� /‬شعبة القانونية – العقود الكائن يف منطقة اجلادرية – �شارع الوزراء – جممع الوزراء‪ -‬دار رقم‬ ‫(‪ )11‬لغر�ض �شراء م�ستندات املناق�صة لقاء مبلغ (‪ )200,000‬دينار غري قابل للرد ويتم البيع يف �أوقات الدوام‬ ‫الر�سمي �أبتداءا من تاريخ ن�شر االعالن يف ال�صحف املحلية ولغاية نهاية الدوام الر�سمي لليوم الذي ي�سبق يوم‬ ‫الغلق‪.‬‬ ‫‪ -4‬على مقدم العطاء تقدمي الت�أمينات االولية البالغة ‪ %1‬من املبلغ التخميني ب�شكل �صك م�صدق �أو خطاب �ضمان‬ ‫نافذ ملدة (‪ )90‬يوما ابتداءا من تاريخ فتح العطاءات على �أن يكون من م�صرف عراقي معتمد من قبل البنك املركزي‬ ‫العراقي ‪.‬‬ ‫‪� -5‬سيعقد م�ؤمتر فني لالجابة على ا�ستف�سارات ال�شركات يوم االحد املوافق ‪ / 11‬حزيران ‪ 2017 /‬ال�ساعة العا�شرة‬ ‫�صباح ًا يف مقر ال�صندوق الكائن يف بغداد اجلادرية ‪.‬‬ ‫‪ -6‬للدائرة احلق يف الغاء املناق�صة دون تعوي�ض ال�شركة ولها احلق فقط ا�ستعادة مبلغ و�صل ال�شراء‪.‬‬ ‫‪ -7‬يتم تقدمي العطاءات اىل �صندوق �أعادة �أعمار املناطق املت�ضررةمن العمليات االرهابية و�أخر موعد للتقدمي‬ ‫ال�ساعة احلادية ع�شر �صباحا من يوم( االحد ) امل�صادف ‪ / 18‬حزيران ‪ 2017/‬ولن ي�سمح ب�أ�ستالم �أي عطاءات بعد‬ ‫هذا الوقت و�سيتم فتح العطاءات يف نف�س موعد الغلق �أو بداية الدوام الر�سمي لليوم الذي يليه ‪.‬‬ ‫‪ -8‬الوثائق املطلوبة‬ ‫ هوية ت�صنيف املقاولني ال�صادرة من وزارة التخطيط جمددة لعام ‪. 2017‬‬‫ قائمة بالأعمال املماثلة ويعتمد يف ذلك على كتب االجناز الر�سمية معززة بن�سخة من العقود‪.‬‬‫ كتاب براءة ذمة ال�شركة �صادر من الهيئة العامة لل�ضرائب ‪ /‬ق�سم ال�شركات معنون اىل �صندوق اعادة اعمار‬‫املناطق املت�ضررة من العمليات االرهابية‪.‬‬ ‫ تقدمي احل�سابات اخلتامية الخر ثالث �سنوات موقعة من قبل حما�سب قانوين‪.‬‬‫ م�ستم�سكات املدير املفو�ض الثبوتية او خموله ( هوية االح��وال املدنية ‪� +‬شهادة اجلن�سية العراقية ‪ +‬بطاقة‬‫ال�سكن) مع كتاب تخويل ال�شركة للمخول ‪.‬‬

‫د‪ .‬م�صطفى حممد امني الهيتي‬ ‫رئي�س ال�صندوق‬

‫ي�سر �صندوق �أعادة �أعمار املناطق املت�ضررة من العمليات االرهابية �أن يعلن عن املناق�صة العامة رقم (‪/ 57‬عقود‪/‬‬ ‫‪ )2017‬وح�سب التفا�صيل االتية ‪:‬‬ ‫‪� -1‬أ�سم وو�صف امل�شروع ‪ ( :‬هدم واعادة بناء مدر�سة اخلوارزمي االبتدائية ‪ /‬حزام بغداد – ابو غريب – الن�صر‬ ‫وال�سالم ‪� 9 /‬صف ) واملدرجة �ضمن تخ�صي�صات املوازنة اجلارية لل�صندوق بالتبويب اال�ستثماري املرقم ( ف�صل‬ ‫‪( )5‬مادة ‪ ()007‬نوع‪ )001‬للعام ‪ 2017‬بكلفة تخمينية اجمالية قدرها (‪ )497,393,500‬دينار ومبدة تنفيذ( ‪180‬‬ ‫) يوم فقط ومبدة نفاذية للعطاءات املقدمة �أمدها (‪ )60‬يوم فقط من تاريخ فتح العطاءات‪.‬‬ ‫‪ -2‬اجلهات امل�ؤهلة لال�شرتاك ‪ :‬كافة ال�شركات امل�سجلة يف وزارة التخطيط �صنف ( ان�شائي ) درجة (‪ )5‬ويف�ضل ان‬ ‫يكون املتقدم للمناق�صة من ابناء املحافظة ‪ /‬الق�ضاء ‪ /‬الناحية ويتحقق لذلك ن�سبة باجراءات املفا�ضلة‪.‬‬ ‫‪ -3‬تت�ضمن م�ستندات املناق�صة كافة ال�شروط والتعليمات وامل�ستم�سكات املطلوبة فعلى الراغبني باال�شرتاك مراجعة‬ ‫مقر ال�صندوق ‪� /‬شعبة القانونية – العقود الكائن يف منطقة اجلادرية – �شارع الوزراء – جممع الوزراء‪ -‬دار رقم‬ ‫(‪ )11‬لغر�ض �شراء م�ستندات املناق�صة لقاء مبلغ (‪ )200,000‬دينار غري قابل للرد ويتم البيع يف �أوقات الدوام‬ ‫الر�سمي �أبتداءا من تاريخ ن�شر االعالن يف ال�صحف املحلية ولغاية نهاية الدوام الر�سمي لليوم الذي ي�سبق يوم‬ ‫الغلق‪.‬‬ ‫‪ -4‬على مقدم العطاء تقدمي الت�أمينات االولية البالغة ‪ %1‬من املبلغ التخميني ب�شكل �صك م�صدق �أو خطاب �ضمان‬ ‫نافذ ملدة (‪ )90‬يوما ابتداءا من تاريخ فتح العطاءات على �أن يكون من م�صرف عراقي معتمد من قبل البنك املركزي‬ ‫العراقي ‪.‬‬ ‫‪� -5‬سيعقد م�ؤمتر فني لالجابة على ا�ستف�سارات ال�شركات يوم االحد املوافق ‪ / 11‬حزيران ‪ 2017 /‬ال�ساعة العا�شرة‬ ‫�صباح ًا يف مقر ال�صندوق الكائن يف بغداد اجلادرية ‪.‬‬ ‫‪ -6‬للدائرة احلق يف الغاء املناق�صة دون تعوي�ض ال�شركة ولها احلق فقط ا�ستعادة مبلغ و�صل ال�شراء‪.‬‬ ‫‪ -7‬يتم تقدمي العطاءات اىل �صندوق �أعادة �أعمار املناطق املت�ضررةمن العمليات االرهابية و�أخر موعد للتقدمي‬ ‫ال�ساعة احلادية ع�شر �صباحا من يوم( االحد ) امل�صادف ‪ / 18‬حزيران ‪ 2017/‬ولن ي�سمح ب�أ�ستالم �أي عطاءات بعد‬ ‫هذا الوقت و�سيتم فتح العطاءات يف نف�س موعد الغلق �أو بداية الدوام الر�سمي لليوم الذي يليه ‪.‬‬ ‫‪ -8‬الوثائق املطلوبة‬ ‫ هوية ت�صنيف املقاولني ال�صادرة من وزارة التخطيط جمددة لعام ‪. 2017‬‬‫ قائمة بالأعمال املماثلة ويعتمد يف ذلك على كتب االجناز الر�سمية معززة بن�سخة من العقود‪.‬‬‫ كتاب براءة ذمة ال�شركة �صادر من الهيئة العامة لل�ضرائب ‪ /‬ق�سم ال�شركات معنون اىل �صندوق اعادة اعمار‬‫املناطق املت�ضررة من العمليات االرهابية‪.‬‬ ‫ تقدمي احل�سابات اخلتامية الخر ثالث �سنوات موقعة من قبل حما�سب قانوين‪.‬‬‫ م�ستم�سكات املدير املفو�ض الثبوتية او خموله ( هوية االح��وال املدنية ‪� +‬شهادة اجلن�سية العراقية ‪ +‬بطاقة‬‫ال�سكن) مع كتاب تخويل ال�شركة للمخول ‪.‬‬

‫د‪ .‬م�صطفى حممد امني الهيتي‬ ‫رئي�س ال�صندوق‬


‫الثقافة الربملانية ّ‬ ‫حتذر من الربامج‬ ‫امل�سيئة لأهايل جنوب العراق‬

‫(�ضغوط �أمريكية) لإن�شاء ‪ 12‬قاعدة ع�سكرية يف العراق‬ ‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫ك�شف اخلبري الع�سكري �صفاء االع�سم‪� ،‬أم�س ال�سبت‪ ،‬عن ممار�سة اجلانب الأمريكي �ضغوطا كبرية على احلكومة‬ ‫االحتادية الن�شاء ‪ 12‬قاعدة ع�سكرية �أمريكية يف �شمال وو�سط وجنوب العراق‪ .‬م�شريا �إىل �أن احلكومة ترف�ض‬ ‫لغاية االن تلك ال�ضغوط‪ .‬وقال االع�سم يف ت�صريح لـوكالة ‪/‬املعلومة‪� ،/‬إن “اجلانب الأمريكي ميار�س �ضغوطا‬ ‫كبرية على احلكومة االحتادية للموافقة على �إن�شاء ‪ 12‬قاعدة ع�سكرية امريكية يف �شمال وو�سط وجنوب‬ ‫العراق”‪ .‬و�أ�ضاف االع�سم‪� ،‬أن “اجلانب االمريكي يحاول تثبيت تواجده يف قواعد احلبانية وعني اال�سد‬ ‫وحلبجة واربيل والقيارة وكركوك وكذلك ب�سماية يف بغداد”‪ ،‬مبينا �أن “عدد اجلنود االمريكان يف العراق‬ ‫يقدر باالالف”‪ .‬وا�شار االع�سم �إىل �أن “احلكومة ترف�ض لغاية الآن تلك ال�ضغوط لكن هناك خ�شية كبرية من‬ ‫الر�ضوخ لتلك ال�ضغوط بعد قمة الريا�ض التي خرجت مبقررات �ضد دول املنطقة”‪.‬‬

‫رئيس مجلس اإلدارة‬

‫د‪ .‬غاندي محمد عبد الكريم‬

‫يوميـــة دولية م�ستقلة‬

‫‪� 12‬صفحة‬

‫الأحد ‪ 28‬من �أيار ‪ 2017‬العدد ‪ 3775‬ـ ال�سنة الرابعة ع�شرة‬

‫‪Sunday 28 May. 2017 No. 3775 Year 14‬‬

‫‪ǵȐLjƬLJȏơȁƗDzƬǬdzơƢǷƛśȈƥƢǿǁȍơǁƢȈƻȁDzǏȂŭƢƥƔƢȈƷƗƨƯȐƯǂƻƕǶƸƬǬƫƨȈǫơǂǠdzơƩơȂǬdzơ‬‬

‫قريب ًا ‪ ..‬العلم العراقي �سريتفع يف كل �أحياء املو�صل‬ ‫بد ًال من راية الدواع�ش ال�سوداء‬

‫امل�شرق ‪ -‬خا�ص‪:‬‬ ‫م��ع ف�ج��ر ال �ي��وم الأول م��ن رم���ض��ان املبارك‬ ‫ك ّثفت القوات العراقية‪ ،‬ق�صفها على دفاعات‬ ‫(داع�ش)‪ ،‬يف حماور مدينة املو�صل القدمية‪،‬‬ ‫يف وقت هاجمت فيه ع� ّدة �أحياء قريبة منها‪،‬‬ ‫حم��اول��ة حتقيق اخ�ت�راق‪ ،‬و��س��ط ا�شتباكات‬ ‫عنيفة مع �إرهابيي داع�ش‪ .‬وقال قائد عمليات‬ ‫"قادمون يا نينوى"‪ ،‬الفريق الركن عبد الأمري‬ ‫يار الله �إنّ "القوات امل�شرتكة تق ّدمت لتحرير‬ ‫ما تبقى من الأحياء غري املح ّررة يف ال�ساحل‬ ‫الأمي��ن للمو�صل"‪ ،‬مبين ًا �أنّ "قوات اجلي�ش‬ ‫اقتحمت حي ال�شفاء وامل�ست�شفى اجلمهوري‪،‬‬ ‫واق�ت�ح�م��ت ق���وات ال���ش��رط��ة االحت ��ادي ��ة حي‬ ‫ال��زجن�ي�ل��ي‪ ،‬بينما اقتحمت ق ��وات مكافحة‬ ‫الإره��اب حي ال�صحة الأوىل"‪ .‬من جهته‪ ،‬قال‬ ‫�ضابط يف قيادة عمليات نينوى �إنّ "القوات‬ ‫العراقية تق ّدمت‪ ،‬فجر ام�س ال�سبت‪ ،‬نحو تلك‬ ‫الأحياء‪ ،‬وتخو�ض حالي ًا ا�شتباكات عنيفة مع‬ ‫دفاعات داع�ش يف حيي الزجنيلي وال�شفاء‪،‬‬ ‫بينما ا�ستطاعت اخرتاق حي ال�صحة"‪ .‬وي�أتي‬ ‫ذلك التقدم الربي مع طلعات طريان التحالف‬ ‫ال��دويل �ض ّد "داع�ش"‪ ،‬وذل��ك من خالل ق�صف‬ ‫مك ّثف على دف��اع��ات التنظيم‪ .‬على ال�صعيد‬ ‫ذاته �أكد قائد ال�شرطة االحتادية‪ ،‬الفريق رائد‬ ‫�شاكر جودت‪ ،‬على "قدرة القوات العراقية على‬

‫ح�سم معركة املو�صل القدمية‪ ،‬وا�ستعادة جامع‬ ‫النوري"‪ .‬و�أكد قائد ال�شرطة‪" ،‬حت�شيد قوات‬ ‫خا�صة لإخالء املدنيني وم�ساعدتهم يف اخلروج‬ ‫من مناطق اال�شتباك"‪ ،‬م�شري ًا �إىل "�إمكانية‬ ‫القوات من ح�سم املعركة وال�سيطرة على جامع‬ ‫النوري‪ ،‬خ�صو�ص ًا و�أنّ داع�ش يفقد �سيطرته‬ ‫على املناطق اجلنوبية القريبة من املدينة"‪،‬‬ ‫مو�ضحا �أن "قطعات ال�شرطة املتمركزة يف‬ ‫املحاور اجلنوبية وال�شمالية ت�شن ق�صفا مكثفا‬

‫ب�صواريخ ك��راد ومدفعية امل�ي��دان والطريان‬ ‫امل�سري ا�ستهدف مقرات الدواع�ش ودفاعاتهم‬ ‫يف ب���اب ال� �ط ��وب وب� ��اب ج��دي��د وال� �ف ��اروق‬ ‫والزجنيلي متهيدا القتحام املدينة القدمية يف‬ ‫ال�ساعات املقبلة وحت�شيد قوات خا�صة الخالء‬ ‫املدنيني وم�ساعدتهم يف اخل��روج من مناطق‬ ‫اال�شتباك"‪ .‬و�أ��ض��اف �أن "قواتنا ق��ادرة على‬ ‫ح�سم معركة املدينة القدمية وا�ستعادة جامع‬ ‫النوري وان داع�ش يفقد �سيطرته على املناطق‬

‫احليوية القريبة من احلدباء"‪ .‬من جانبه افاد‬ ‫قائد جهاز مكافحة الإرهاب الفريق الركن عبد‬ ‫الغني اال�سدي ام�س ال�سبت‪ ،‬ان القوات الأمنية‬ ‫العراقية قد اقتحمت ما تبقى من احياء مازالت‬ ‫تخ�ضع ل�سيطرة تنظيم داع����ش يف اجلانب‬ ‫الأمي��ن م��ن مدينة املو�صل‪ ،‬م��ؤك��دا ان هناك‬ ‫ان�ه�ي��ار ًا ب�صفوف التنظيم االرهابي"‪ ،‬ومل‬ ‫يكن ام��ام داع�ش الآن من خيار �سوى القتل‬ ‫او اال�ست�سالم"‪ .‬وكان قائد احلملة الع�سكرية‬ ‫ال�ستعادة مدينة املو�صل ق��د اعلن يف وقت‬ ‫�سابق من اليوم عن اقتحام القوات العراقية‬ ‫امل�شرتكة ما تبقى من احياء الزال��ت تخ�ضع‬ ‫ل�سيطرة تنظيم داع�ش يف اجلانب الأمين من‬ ‫املدينة من اجل حتريرها من قب�ضته‪.‬وقال قائد‬ ‫عمليات "قادمون يا نينوى" الفريق الركن عبد‬ ‫االم�ير ر�شيد ي��ار الله يف بيان‪ ،‬ان "جحافل‬ ‫القوات امل�شرتكة انطلقت لتحرير ماتبقى من‬ ‫االحياء غري املحررة يف ال�ساحل الأمين‪ .‬فيما‬ ‫ق��ال املتحدث با�سم املنظمة الدولية للهجرة‬ ‫جويل ميلمان‪� ،‬إن ح��واىل ‪� 10‬أالف �شخ�ص‬ ‫يفرون يوميا من غرب املو�صل وي�صلون �إىل‬ ‫منطقة العبور يف حمام العليل‪ ،‬متوقعا ان‬ ‫يفقد داع�ش ويف وقت قريب جد ًا �أكرب معقل له‬ ‫على االط�لاق ليحل العلم العراقي حمل رايته‬ ‫ال�سوداء يف خمتلف �أنحاء مدينة املو�صل‪.‬‬

‫‪ƨdzƢŰȏDzǏƢƷƢȀǴȈƳƘƫ‬‬

‫مقرتح جلعل انتخابات جمال�س املحافظات بقوائم ن�صف مغلقة ون�صف مفتوحة‬ ‫امل�شرق ‪ -‬ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫�أك��د النائب عن ائتالف دول��ة القانون علي العالق‪،‬‬ ‫عن وجود مقرتح جلعل االنتخابات املقبلة ملجال�س‬ ‫املحافظات بقوائم ن�صف مفتوحة ون�صف مغلقة‪،‬‬ ‫م�شريا اىل ان تاجيل انتخابات جمال�س املحافظات‬ ‫ا�صبح امرا واقعيا وحا�صل ال حمالة‪ .‬وقال العالق ان‬ ‫"مو�ضوع ت�أجيل انتخابات جمال�س املحافظات ا�صبح‬ ‫امرا واقعيا"‪ ،‬الفتا اىل انه "لي�س من املمكن الآن يف‬

‫الظروف املوجودة اجراء االنتخابات يف ايلول من‬ ‫العام احلايل"‪ ،‬م�ضيفا ان "هناك �شبه اجماع بني الكتل‬ ‫ال�سيا�سية‪ ،‬واحلكومة ال تريد ان تكون خارج اخلط‬ ‫العام لتوجهات الكتل ال�سيا�سية والت�أجيل �سيح�صل"‪،‬‬ ‫الفتا اىل ان "الكتل ال�سيا�سية ب�أجمعها ومبررات‬ ‫كثرية ترى �ضرورة تاجيل االنتخابات ودجمها مع‬ ‫االنتخابات العامة يف العام املقبل"‪ .‬واكد العالق ان‬ ‫"هناك ر�أيا �ضمن مقرتحات قانون انتخابات جمال�س‬

‫املحافظات يرى �ضرورة ان يكون هناك نظام ن�صف‬ ‫القائمة املفتوحة ون�صف املغلقة‪ ،‬على اعتبار ان هناك‬ ‫كوادر لها جتربة عريقة يف ال�ساحة وينبغي ان ت�أتي‬ ‫عرب القائمة املغلقة لتعطي زخما وقوة للربملان القادم‬ ‫والق�سم االخر ياتي عرب االنتخاب املفتوح"‪ ،‬م�شريا‬ ‫اىل ان "البع�ض الآخر يرى ان اجلميع ينبغي ان ي�أتي‬ ‫باالنتخاب املفتوح وان يكون القرار الكامل للمواطن‬ ‫باختيار من يريده"‪.‬‬

‫‪ƢȇǁȂLJȁǩơǂǠdzơĿƢǿƽȂǼŪǑǂǠƬdzơDZƢƷ‬‬

‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫تداولت الأو�ساط الأمريكية تقارير �أفادت ب�أن الواليات املتحدة �أر�سلت اىل ايران تهديدات مفادها انه‬ ‫اذا تعر�ضت اجلمهورية اال�سالمية لأمن اجلنود االمريكيني يف العراق او �سوريا‪ ،‬فان �أمريكا �سرتد‬ ‫ب�ضرب اهداف ع�سكرية داخل ايران‪ .‬و�أكدت امل�صادر‪ ،‬وفقا ل�صحيفة "الراي" اخلليجية‪ ،‬ان ر�سالة‬ ‫وا�شنطن اىل طهران حملها �ضباط رو�س‪ ،‬ممن �شاركوا يف اجلل�سات التي جتمع �ضباطا امريكيني‬ ‫ورو�سا من اجل تن�سيق اماكن عملياتهما الع�سكرية داخل �سورية وتفاديا لأي حوادث ا�صطدام غري‬ ‫مق�صودة‪ .‬و�سبق لرئي�س االركان االمريكي ال�سابق اجلرنال مارتن دميب�سي ان قال يف جل�سة ا�ستماع‬ ‫يف الكونغر�س ان ايران م�س�ؤولة عن مقتل الف من اربعة �آالف جندي امريكي لقوا حتفهم يف العراق‪.‬‬ ‫ويف زمن ادارة الرئي�س باراك �أوباما‪� ،‬أدى التح�سن يف العالقات بني وا�شنطن وطهران اىل ما ي�شبه‬ ‫التحالف الع�سكري بينهما ‪ -‬غالبا عن طريق احلكومة العراقية ‪ -‬يف احلرب �ضد تنظيم داع�ش‪.‬‬

‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫�أعلن رئي�س املجل�س املحلي لق�ضاء اخلالدية‬ ‫مبحافظة االن�ب��ار علي داود الدليمي ام�س‬ ‫ال�سبت‪ ،‬عن عودة اكرث من �ستة �آالف ا�سرة‬ ‫ن��ازح��ة اىل مناطق �سكناها �شرقي مدينة‬ ‫الرمادي‪ .‬وقال الدليمي �إن “مناطق جزيرة‬ ‫اخلالدية �شرقي مدينة الرمادي �شهدت عودة‬ ‫‪ 6500‬الف ا�سرة نازحة اىل مناطق �سكناها‬ ‫املحررة �ضمن الوجبة احلادية ع�شرة وي�أتي‬ ‫عودة هذه العوائل على خلفية �سيطرة القوات‬ ‫االم�ن�ي��ة على ال��و��ض��ع يف تلك امل�ن��اط��ق بعد‬

‫تطهريها بالكامل م��ن داع�ش”‪ ،‬م�ضيفا �أن‬ ‫“عودة العوائل اال�سر النازحة اىل مناطق‬ ‫�سكناها ج��اء بعد ان وف��رت القوات االمنية‬ ‫وبالتعاون مع احلكومة املحلية يف االنبار‬ ‫و��س��ائ��ط نقل وم�ستلزمات اخ ��رى لإجن��اح‬ ‫عودة كافة اال�سر النازحة اىل مناطق �سكناها‪،‬‬ ‫مبينا ان ”القوات االمنية تقوم بعملية تدقيق‬ ‫االوراق الثبوتية للعوائل التي تروم الدخول‬ ‫اىل ت�ل��ك امل�ن��اط��ق خ�شية ق�ي��ام عنا�صر من‬ ‫ع�صابات داع�ش االجرامية من الت�سلل اىل‬ ‫تلك املناطق للقيام بعمليات ارهابية”‪.‬‬

‫نقاب ن�ساء املو�صل ممنوع لأ�سباب �أمنية‬

‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫�أ�صدر قائد �شرطة نينوى العميد الركن واثق احلمداين‪ ،‬ام�س ال�سبت‪ ،‬توجيهات لأهايل مدينة‬ ‫املو�صل منها منع ارتداء الن�ساء للنقاب لدواع �أمنية‪ ،‬بح�سب م�صادر ل�سكاي نيوز عربية‪ .‬وذكر‬ ‫احلمداين يف توجيهاته �أنه "مينع ارتداء النقاب يف الأ�سواق والدوائر لوجود م�ؤ�شرات خلاليا‬ ‫داع�ش با�ستهداف املدنيني وهم يرتدون النقاب وزي الن�ساء"‪ ،‬حم��ذرا من �إن��ارة املنازل من‬ ‫اخلارج والأزقة والأفرع‪ ،‬و�أمر مبنع التجول للدراجات النارية بعد ال�ساعة ‪ 6‬م�ساء مع الأمر‬ ‫مبحا�سبة املخالف‪ .‬وطالب احلمداين مواطني مدينة املو�صل بالتعاون مع الأجهزة الأمنية‬ ‫من خالل االت�صال بالأرقام املخ�ص�صة‪ ،‬كما �أمر �أ�صحاب حمال املوبايالت وتوابعها "بعدم بيع‬ ‫�شريحة الهواتف النقالة �إال بعد �أخذ امل�ستم�سكات واملعلومات ال�ضرورية عن امل�شرتي‪ ،‬وتنظيم‬ ‫�سجالت بيع ال�شريحة وبخالف ذلك يحا�سب املق�صر ويحال �إىل املحاكم"‪.‬‬

‫‪ǺǸȈdzơȁƢȇǁȂLJƾǠƥ‬‬

‫العراق ثالث �أخطر دولة يف العامل‬ ‫امل�شرق ‪ -‬ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫� �ص �ن �ف��ت م ��ؤ� �س �� �س��ة "�أتراديو�س"‬ ‫امل�ت�خ���ص���ص��ة يف جم ��ال الت�أمينات‬ ‫و�إدارة الأزم��ات‪ ،‬دول العامل �إىل �ست‬ ‫جم�م��وع��ات‪ ،‬ب�ن��ا ًء على بحث ميداين‬ ‫قامت به‪ ،‬خل�صت نتائجه يف خريطة‬ ‫�سمتها "خريطة املخاطر"‪ .‬وتوفر‬ ‫ه��ذه امل�ؤ�س�سة الأم�يرك�ي��ة معلومات‬ ‫يف جمال احلوكمة واالقت�صاد لفائدة‬ ‫امل�ستثمرين الراغبني يف نقل �أن�شطتهم‬ ‫�إىل دول �أخرى حول العامل‪ ،‬واعتمدت‬ ‫امل�ؤ�س�سة يف بحثها على درا�سة املخاطر‬ ‫ال�سيا�سية كاال�ضطرابات واحلروب‬ ‫الأهلية واملخاطر االقت�صادية‪ ،‬كتلك‬

‫املرتبطة بالعملة وبنمو ال�سوق �إ�ضافة‬ ‫�إىل ع��وام��ل �أخ ��رى ترتبط بالتنمية‬ ‫وبالبيئة‪ .‬وق�سمت �أتراديو�س العامل‬ ‫�إىل �ستة جمموعات‪ :‬خطر متدن‪ ،‬خطر‬ ‫متدن �إىل معتدل‪ ،‬خطر معتدل‪ ،‬خطر‬ ‫معتدل �إىل عال‪ ،‬خطر عال‪ ،‬وخطورة‬ ‫بالغة‪ .‬وو�ضعت خريطة "�أتراديو�س"‬ ‫ع��ددًا من ال��دول العربية يف جمموعة‬ ‫"خطورة بالغة"‪� ،‬إ��ض��اف��ة �إىل دول‬ ‫معظمها ينتمي �إىل �أفريقيا جنوب‬ ‫ال�صحراء‪� :‬سوريا‪ ،‬اليمن‪ ،‬العراق‪،‬‬ ‫ليبيا‪ ،‬ال �� �س��ودان‪ ،‬ج�ن��وب ال�سودان‪،‬‬ ‫�إي��ران‪ ،‬م��ايل‪ ،‬ال�صومال‪� ،‬أفغان�ستان‪،‬‬ ‫فنزويال‪ ،‬كوريا ال�شمالية‪.‬‬

‫م�صدر حكومي ينفي جتاوز الدين‬ ‫اخلارجي الـ ‪ ١٦٢‬مليار دوالر‬ ‫امل�شرق ‪ -‬ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫نفى م�صدر حكومي مطلع ما ورد يف وكالة االنا�ضول الرتكية ب�ش�أن حجم الدين‬ ‫العراقي الذي جتاوز الـ ‪ ١٦٢‬مليار دوالر‪ .‬وقال امل�صدر �إن “ما ن�شر من ارقام‬ ‫م�ضللة ب�ش�أن الت�صدي مل�سائل املديونية احلكومية والتي جاءت بارقام مبالغ فيها‬ ‫ومرتبكة يف الوقت نف�سه �صرحت بها جهات غري متخ�ص�صة بال�ش�أن املايل”‪.‬‬ ‫وكان تقرير ن�شر يف وكالة االنا�ضول الرتكية‪ ،‬حتدث عن بلوغ الدين العراقي‬ ‫‪ ١٦٢‬مليار دوالر منها ‪ ١٢٠‬مليار دوالر دين داخلي‪ .‬فيما ت�ؤكد احلكومة ان اغلب‬ ‫الديون اخلارجية هي موروثة ما قبل عام ‪ 2003‬ج��راء �سيا�سة احل��روب يف‬ ‫املنطقة ونهب الرثوات ب�شكل كبري‪.‬‬

‫‪ƨȈƥƢȈǼdzơǺǷȋơ‬‬

‫حادثة املو�صل انفجار �صهريج مفخخ ولي�س �ضربة جوية �أمريكية‬ ‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫اعتربت جلنة الأمن والدفاع النيابية ام�س ال�سبت‪� ،‬أن التقرير‬ ‫العراقي ب�ش�أن حادثة املو�صل التي راح �ضحيتها �أكرث من ‪100‬‬ ‫م��دين وال��ذي يفيد ب��أن احلادثة ناجتة عن انفجار �صهريج‬ ‫ملغم هو ال�صائب ولي�س كما ادع��ت وا�شنطن ب�أنها �ضربة‬ ‫جوية امريكية وانفجارات متعاقبة‪ ،‬وقال رئي�س اللجنة حاكم‬ ‫الزاملي‪� ،‬إن "دماء العراقيني خط �أحمر ومل ولن ن�سمح لأي‬ ‫طرف بقتل الن�ساء والأطفال الأبرياء دون عقاب‪ ،‬كما ال نقبل‬ ‫ب�أن تكون هناك �أية �أخطاء ع�سكرية"‪ ،‬مبينا �أن "�أمريكا لديها‬

‫دقة يف �إ�صابات الأهداف وال حتتمل اخلط�أ �إطالقا"‪ .‬و�أ�ضاف‬ ‫الزاملي‪� ،‬أن "التقرير العراقي ب�ش�أن حادثة املو�صل التي‬ ‫راح �ضحيتها �أكرث من ‪ 100‬مدين هو ال�صائب وهو انفجار‬ ‫�صهريج ملغم‪ ،‬ولي�س كما ادعت وا�شنطن ب�أنها �ضربة جوية‬ ‫امريكية وانفجارات متعاقبة نتيجة تفخيخ منزل"‪ ،‬الفت ًا اىل‬ ‫�أن "�أمريكا بن�شرها هذا البيان �أرادت التن�صل من مهامها‬ ‫وواجباتها بدعم العراق والقوات امل�سلحة يف احلرب على‬ ‫داع�ش ولي�س حب ًا بالأطفال والن�ساء الأبرياء فهي تعمل على‬ ‫قتلهم بكل دول العامل ولي�س فقط بالعراق"‪.‬‬

‫الإعدام ل�شخ�ص قتل ً‬ ‫رجال يف بابل ناف�سه على (عالقات غرامية) يف في�سبوك‬

‫الواليات املتحدة ّ‬ ‫تهدد ب�ضرب قواعد داخل �إيران‬

‫عودة ‪� 6500‬أ�سرة نازحة �شرقي الرمادي‬

‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫بعد "االنتقا�ص" من �أهايل اجلنوب وجه الربملان كتابني ر�سميني لهيئة االعالم‬ ‫ب�ش�أن الربامج الرم�ضانية‪ .‬وحذرت جلنة الثقافة واالعالم النيابية ام�س‬ ‫ال�سبت من الربامج التي ت�سيء للمواطن العراقي التي �ستعر�ض خالل �شهر‬ ‫رم�ضان‪ .‬واكدت رئي�س اللجنة مي�سون الدملوجي يف كتابني ر�سميني وجهتهما‬ ‫اىل هيئة االت�صاالت واالع�لام و�شبكة االعالم العراقي "�ضرورة تدقيق‬ ‫الربامج التي �ستعر�ض يف �شهر رم�ضان ومنع �أية �إ�ساءة او ا�ست�صغار او ايحاء‬ ‫�سلبي للمواطن العراقي"‪ ،‬مو�ضحة �إن "هذا التنبيه جاء بعد ظهور م�شاهد‬ ‫تلفزيونية يف بع�ض القنوات تنتق�ص من ال�شخ�صية العراقية اجلنوبية"‪.‬‬

‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫�أ� �ص��درت حمكمة جنايات بابل ام�س‬ ‫ال�سبت‪ ،‬حكما بالإعدام �شنقا على مدان‬ ‫بجرمية قتل رج��ل رم�ي� ًا بالر�صا�ص‪،‬‬ ‫ب���س�ب��ب م�ن��اف���س��ة ب�ي�ن ال �ط��رف�ين على‬ ‫عالقات غرامية مع فتيات على موقع‬ ‫ف�ي���س�ب��وك‪ .‬وق ��ال م���ص��در ق�ضائي ان‬ ‫"حمكمة جنايات بابل ق�ضت بالإعدام‬ ‫�شنقا ع�ل��ى م ��دان ب�ج��رمي��ة ق�ت��ل رجل‬ ‫رميا بالر�صا�ص"‪ ،‬م�ضيفا ان "ال�ضحية‬

‫ك��ان لديه خ�لاف��ات م��ع ال�ق��ات��ل‪ ،‬ب�سبب‬ ‫عالقات مع فتيات عرب موقع التوا�صل‬ ‫االجتماعي في�سبوك"‪ .‬وبني ان "القاتل‬ ‫اتفق مع ال�ضحية على اللقاء يف احد‬ ‫الأماكن"‪ ،‬م �ن��وه��ا اىل ان "املجرم‬ ‫ا�ستعار من اب��ن عمته م�سد�سا بحجة‬ ‫ان��ه ي��ري��د ق�ت��ل ك�ل�اب �سائبة ت�ضايقه‬ ‫ليال"‪ ،‬م�ت��اب�ع��ا ان ��ه "حاملا مت اللقاء‬ ‫ب��امل�ج�ن��ى ع�ل�ي��ه‪ ،‬ج ��رى ع �ت��اب بينهما‬ ‫ح��ول اخل�لاف��ات‪ ،‬وحت��ول العتاب اىل‬

‫كرد�ستان تخاطب بغداد ب�ش�أن وجود مقابر جماعية للكرد يف الو�سط واجلنوب‬ ‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫ك�شف النائب ع��ن التحالف الكرد�ستاين‬ ‫حممود ر�ضا‪� ،‬أم�س ال�سبت‪ ،‬عن خماطبة‬ ‫�سلطات �إقليم كرد�ستان ال�ع��راق وزارتي‬ ‫ال���زراع���ة وال �ث �ق��اف��ة االحت���ادي���ة للبحث‬ ‫ع��ن مقابر جماعية ل�ضحايا االن �ف��ال يف‬ ‫املحافظات الو�سطى واجل�ن��وب�ي��ة‪ .‬وقال‬ ‫ر�ضا يف ت�صريح �صحفي‪� :‬إن “حكومة‬

‫�إقليم كرد�ستان العراق ال متتلك اح�صائية‬ ‫دقيقة عن اع��داد امل�ؤنفلني يف زمن النظام‬ ‫ال�سابق وان االرق��ام واالح�صائيات غري‬ ‫الر�سمية ت�شري اىل ‪ 180‬الف م�ؤنفل”‪ .‬و�أكد‬ ‫ر�ضا “وجود ع�شرات املقابر اجلماعية يف‬ ‫املناطق الو�سطى واجلنوبية مل تك�شف‬ ‫لغاية االن”‪ ،‬مبينا �أن “الكثري من االرا�ضي‬ ‫الزراعية التابعة للدولة توجد فيها مقابر‬

‫جماعية مل يتم اكت�شافها والبحث اليزال‬ ‫جاريا فيها”‪ .‬ولفت ر�ضا �إىل ان “�سلطات‬ ‫ك��رد� �س �ت��ان خ��اط �ب��ت وزارت� � ��ي ال ��زراع ��ة‬ ‫والثقافة وبع�ض اجلهات الر�سمية االخرى‬ ‫ب�ش�أن تلك املقابر”‪ ،‬مبديا “خماوفه من‬ ‫�إمكانية العبث بتلك املقابر او عدم ابالغ‬ ‫احلكومة عنها النت�شال اجلثث وت�سليمها‬ ‫اىل الدوائر املخت�صة”‪.‬‬

‫‪ǁȏȁƽÐÍÍͺƥƧDŽȀƳƗǾƬǫǂLJƩƾǯƗ‬‬

‫الرد ال�سريع تف�ضح مرا�سل جملة (دير �شبيغل) الأملانية‬ ‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫�أعلنت قيادة قوات الرد ال�سريع التابعة لل�شرطة االحتادية‪� ،‬أم�س‬ ‫ال�سبت‪ ،‬عن مالحقة مرا�سل جملة دير �شبيغل الأملانية علي �أركادي‬ ‫عرب االنرتبول بعد رفع دعوى ق�ضائية �ضده‪ .‬وفيما اتهمته ب�سرقة‬ ‫اجهزة بقيمة ثالثة �آالف دوالر‪� ،‬أكدت �أنها التقت اال�شخا�ص الذي ادعا‬ ‫�أركادي �سلب حقوقهم واغت�صابهم لتكذيب روايته وتقدمي �شهادتهم‬ ‫امام الق�ضاء‪ .‬وقال املتحدث با�سم القيادة عمار املو�سوي يف ت�صريح‬ ‫لـوكالة ‪/‬املعلومة‪� ،/‬إن “القوات الأمنية تعامل جميع ال�صحفيني‬ ‫ب�شكل جيد للغاية وتقدم لهم جميع الت�سهيالت الالزمة لنقل احلقيقة‬ ‫وهذا دليل على عدم انتهاك قواتنا حقوق االن�سان كما ادعا �أركادي”‪.‬‬

‫و�أ�ضاف املو�سوي �أن “�أركادي هرب بعد �سرقته كامريات خا�صة‬ ‫بقوات الرد ال�سريع واجهزة الكرتونية تزيد قيمتها عن ثالثة االف‬ ‫دوالر اىل امريكا وق��دم جلوء هناك بذريعة انه �شاهد جرائم �ضد‬ ‫االن�سانية ومل يتمكن من ال�سكوت عليها“‪ .‬وتابع ان “قوات الرد‬ ‫ال�سريع قدمت دع��وى ق�ضائية بحق �أرك ��ادي بتهمة �سرقة اموال‬ ‫الدولة والت�شهري بالقوات االمنية دون اي دليل واقعي”‪ ،‬م�ؤكدة �أنها‬ ‫“�ستالحق �أركادي عرب ال�شرطة الدولية االنرتبول جللبه اىل العراق‬ ‫واملثول ام��ام الق�ضاء العراقي”‪ .‬وا�شار املو�سوي �إىل �أن “جلنة‬ ‫خا�صة التقت اال�شخا�ص الذي ادعا �أركادي �سلب حقوقهم واغت�صابهم‬ ‫لتكذيب روايته وتقدمي �شهادتهم امام الق�ضاء وهذا ما مت بالفعل”‪.‬‬

‫م�شادات كالمية انتهت ب�إخراج القاتل‬ ‫م�سد�سه واط�ل��ق ر�صا�صتني ا�صابتا‬ ‫ر�أ���س ال�ضحية و�أردت ��ه قتيال"‪ .‬وذكر‬ ‫ان "اجلاين كان يح�ضر عزاء �ضحيته‬ ‫لثالثة ايام"‪ ،‬م�شريا اىل ان "ابن عمة‬ ‫ال�ق��ات��ل اكت�شف االم��ر واب �ل��غ القوات‬ ‫الأمنية"‪ .‬وا�ستطرد ان "القاتل بعد‬ ‫القب�ض عليه اعرتف ب�أن املجنى عليه‬ ‫ك��ان يناف�سه يف ع�لاق��ات غ��رام�ي��ة مع‬ ‫فتيات يف في�سبوك"‪.‬‬

‫تظاهرات للتنديد بـ�إغالق‬ ‫�سجن املعقل يف الب�صرة‬ ‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫نظم املئات من منت�سبي وذوي ال�سجناء يف �سجن‬ ‫املعقل مبحافظة الب�صرة تظاهرة �سلمية امام‬ ‫ال�سجن للتنديد بقرار وزارتي العدل والنقل لإغالق‬ ‫ال�سجن وترحيل نزالئه‪ .‬وقال ذوو ال�سجناء انهم‬ ‫�سيجدون �صعوبة يف الذهاب ملحافظات اخرى من‬ ‫اجل مواجهة ذويهم‪ .‬فيما عرب منت�سبو ال�سجن‬ ‫البالغ عددهم ‪ 600‬منت�سب عن اعرتا�ضهم لهذا‬ ‫ال�ق��رار كونهم �سينقلون اىل �سجون املحافظات‬ ‫االخ ��رى‪ .‬وك��ان��ت �إدارة �سجن املعقل مبحافظة‬ ‫الب�صرة �أعلنت يف وقت �سابق �أن ال�سجن يفتقر‬ ‫اىل البنى التحتية ما ت�سبب يف بروز امل�شاكل بني‬ ‫ال�سجناء وادارة ال�سجن وخ�صو�صا فيما يتعلق‬ ‫بتوفري االحتياجات ال�ضرورية لل�سجناء‪ .‬ويعترب‬ ‫�سجن امل�ع�ق��ل م��ن اق ��دم ال���س�ج��ون يف الب�صرة‬ ‫وثاين �سجن بعد ال�سجن اال�صالحي املركزي يف‬ ‫املحافظة‪ ،‬ومت اعتماده بعد ع��ام ‪ 2003‬وي�ضم‬ ‫املحكومني من الذكور واالناث البالغ عددهم اكرث‬ ‫م��ن ‪ 500‬م��ن ال�ن��زالء املحكومني ب�أحكام خفيفة‬ ‫بينما ال�سجن اال� �ص�لاح��ي ي�ضم ن ��زالء مدانني‬ ‫بجرائم الإرهاب والقتل‪.‬‬

3775 AlmashriqNews  

AlmashriqNews

3775 AlmashriqNews  

AlmashriqNews

Advertisement