Page 1

‫العنوان‪ :‬شارع املغرب ‪ -‬بغداد‬ ‫محلة (‪ ،)304‬زقاق (‪ ، )8‬شارع (‪)11‬‬ ‫هاتف التحرير‪07901342845 :‬‬ ‫‪E-mail: almashriq_co@yahoo.com‬‬

‫أخيرة‬

‫‪Chairman of Administration Council‬‬ ‫‪Dr. Gandhi Muhammad Abdulkareem‬‬

‫طبعت مبطابع �شركة جمموعة امل�شرق للطباعة‬

‫الأربعاء املوافق ‪ 26‬من ني�سان ‪ 2017‬العدد ‪ - 3749‬ال�سنة الرابعة ع�شرة‬

‫رقم االيداع يف دار الكتب والوثائق ببغداد (‪ )791‬ل�سنة ‪2004‬‬

‫‪Wednesday,26 April, 2017 - No. 3749 Year 14‬‬

‫يومي��ة عراقية دولية م�س��تقلة ت�ص��در عن م�ؤ�س�س��ة امل�ش��رق لال�س��تثمارات االعالمي��ة والثقافية‬

‫الآراء والأفكار املن�شورة ال تعرب بال�ضرورة عن ر�أي اجلريدة بل تعرب عن وجهات نظر ا�صحابها‬

‫فريوز تعود بحفل غنائي يف م�صر بعد غياب ‪ 28‬عام ًا‬

‫مؤشرات‬

‫تَ�ستعد الفنانة اللبنانية الكبرية فريوز‪ ،‬للعودة بحفل غنائي كبري‬ ‫يف القاهرة يف عيد الأ�ضحى املقبل وذلك بعد غياب ‪ 28‬عا ًما‪ .‬وذكرت‬ ‫بع�ض الأخ �ب��ار �أن التلفزيون امل�صري �أج��رى اتفاقيات معها منذ‬ ‫�شهور لإحياء حفل غنائي يكون عودتها لل�ساحة الغنائية من القاهرة‬ ‫وكانت �آخر حفالتها يف بريوت عام ‪ .2010‬فريوز‪ ،‬مل متانع و�أبدت‬ ‫موافقتها على ال�ع��ودة ومل يتم حتديد مكان احلفل وال الأج��ر �إىل‬ ‫الآن خا�صة �أنه من املقرر له �أن ي�شهد ح�ضور عدد كبري من النجوم‬ ‫وال�شخ�صيات العامة‪ .‬يذكر �أن �آخر حفالت فريوز يف م�صر كان عام‬ ‫‪ 1989‬على م�سرح ال�صوت وال�ضوء بالأهرامات‪ ،‬و�شهد ح�شدا كبريا‬ ‫من اجلمهور امل�صري والعربي‪ ،‬وكانت �آخر حفالتها اخلارجية يف‬ ‫�أم�سرتدام بهولندا عام ‪ ،2011‬بينما كانت �آخر �أغنياتها بعد �سنوات‬ ‫من االنقطاع عن الغناء‪ ،‬ترنيمة «يف ملكوتك»‪ ،‬التي قدمتها يف عيد‬ ‫الف�صح‪ ،‬و�شهدت ن�سب ا�ستماع جتاوزت املاليني‪.‬‬

‫خدمات الأعظمية!‬ ‫جهاد زاير‬

‫رب��ا مل تكن طويلة‪ ،‬قيل �أن رئي�س‬ ‫قبل �سنوات من الآن‪ ،‬مَ‬ ‫ال��وزراء خ�ص�ص ‪ 70‬مليار دينار من �أجل توفري كل �أ�شكال‬ ‫اخلدمات ملنطقة الأعظمية‪ ،‬واليوم نحن ندعو �إىل حما�سبة‬ ‫ن��ائ��ب رئي�س ال� ��وزراء وامل���س��ؤول�ين الآخ��ري��ن ال��ذي��ن جرى‬ ‫تخويلهم لل�صرف من هذا املبلغ الكبري من �أجل توفري اخلدمات‬ ‫للأعظمية و�سكانها‪ ،‬ومن حقنا �أن ندعو ال�سيدة �أمينة بغداد‬ ‫لزيارة الأعظمية و�أ�سواقها و�شوارعها الرئي�سة لت�ستطلع ما‬ ‫حتقق فيها من خدمات نتيجة �صرف تلك التخطيطات!‬ ‫و�أريد �أن اطلع �أمينة بغداد ومعاونيها وخا�صة رئي�س الق�سم‬ ‫البلدي للأعظمية‪� ،‬أن �أغلب �شوارع و�أ�سواق املنطقة تعاين‬ ‫من �إهمال كبري و�أن بع�ض هذه ال�شوارع خنقتها احلفر بحيث‬ ‫�أ�صبحت غري �صاحلة لل�سري واال�ستخدام‪ ،‬وميكن للأمينة‬ ‫�أن ت��رى �أن القانون ال يعمل يف الأعظمية و�أن هناك من‬ ‫التجاوزات القانونية ما تعجز عنه الأو�صاف ويدعو الأهايل‬ ‫لأن يرتحموا على �أي��ام الع�شرينات والثالثينات من القرن‬ ‫املا�ضي وي�ستعيدوا بداية ت�أ�سي�س دوائر الدولة والبلديات‬ ‫العراقية وب�صورة خا�صة �أجهزة �أمانة العا�صمة!‬ ‫�أنا ال �أع��رف �إن كان رئي�س الق�سم البلدي للأعظمية هو من‬ ‫�سكان املنطقة �أو حتى من �أهايل بغداد ولكني مت�أكد متاما انه‬ ‫مل يكلف نف�سه لتفقد �أو�ضاع املنطقة التي �أوكل �إليه مراعاة‬ ‫اخلدمات فيها‪ ،‬وبعد ذل��ك من حقنا �أن ن�ستف�سر ال غري عن‬ ‫م�صري ال�سبعني مليارا �أي��ن ذهبت وما �أوج��ه ال�صرف التي‬ ‫�صرفت فيها‪ ،‬وبطريقنا نود �أن يطلع امل�س�ؤول الأعظمي �أهايل‬ ‫الأعظمية عن �سبب غياب �أجهزة ق�سمه عن �أداء واجبها كما‬ ‫يجب!‬

‫ملاذا ت�ضع ن�ساء قبيلة تايالندية حلقات حول �أعناقهن؟‬ ‫َت���ض��ع ن���س��اء قبيلة ب��دائ �ي��ة يف‬ ‫ت��اي�لان��د حلقات نحا�سية حول‬ ‫رق��اب�ه��ن لإط��ال�ت�ه��ا ح�ت��ى �أ�صبح‬ ‫ي �ط �ل��ق ع�ل�ي�ه��ن ل �ق��ب “الن�ساء‬ ‫الزرافات”‪ .‬وت �ع �ي ����ش قبيلة‬ ‫“كايان” يف مقاطعة “ميهوند‬ ‫�سون” � �ش �م��ال غ ��رب تايالند‪،‬‬ ‫وت�ق���ض��ي ال �ت �ق��ال �ي��د ب � ��أن ت�ضع‬ ‫جميع الن�ساء وح�ت��ى الفتيات‬ ‫ال�صغريات حلقات نحا�سية حول‬ ‫رقبتهن بهدف �إطالتها واكت�ساب‬ ‫�صبغة جمالية‪ .‬كما تعتقد القبيلة‬ ‫ب�أن هذه احللقات تزيد من �أنوثة‬ ‫ن�سائها وحتميهن م��ن هجمات‬ ‫ال �ن �م��ور امل��ت��واج��دة ب �ك�ثرة يف �إلبا�س الفتيات تلك احللقات وهن بال�سن‪ .‬وقال امل�صور التايلندي �أن �أذه��ب لتلك املنطقة والتقط‬ ‫تلك املنطقة‪ .‬و�أ��ش��ارت �صحيفة يف ع�م��ر خم�س � �س �ن��وات ويتم امل�ع��روف ن��وت��ووت جارون�شاي ال�صور لن�ساء القبيلة واحلقيقة‬ ‫“�صن” الربيطانية‪� ،‬إىل �أنه يتم زي��ادة ع��دد احللقات م��ع تقدمها ال ��ذي ال�ت�ق��ط ال �� �ص��ور‪” :‬قررت �أين وجدتهن جذابات جدا”‪.‬‬

‫رجل �سعودي ي�شرتي �شيالء �سبت مقابل ‪ 7‬ماليني ريال !‬ ‫�ب بع�ض‬ ‫�ب م �ث� ٌ‬ ‫ير ل�ل�ج��دل ن��وع � ًا م��ا وغ��ري� ٌ‬ ‫ه��و ط �ل� ٌ‬ ‫وا�ستثنائي ما تزال الت�سا�ؤالت حتوم فوقه‬ ‫ال�شيء‬ ‫ٌ‬ ‫طلب‬ ‫والأ�سئلة تلوح يف �أفقه من كل اجلهات‪ ،‬هو ٌ‬ ‫اع�ت�بره البع�ض �إه��ان � ًة للممثلةٍ وعار�ضة �أالزي��اء‬ ‫البحرين ّية �شيالء �سبت‪ ،‬يف ما البع�ض الآخر ف�أكّد‬ ‫�أ ّنه مز ّي ٌف ومل ي�ص ّدق �أبد ًا الهدف الكامن وراءه �أو‬ ‫الن ّية منه‪ ،‬نعم نحن نتح ّدث عن ال�شيك املايل الذي‬ ‫املدعوة "�شيالء‬ ‫ق ّدمه �أحد الرجال ال�سعوديني �إىل ّ‬ ‫�سبت" مقابل قبولها بفكرة االرتباط به والزواج‬ ‫منه وتبادل النعم الأبد ّية �سوي ًا‪.‬‬

‫تاجرة خمدرات تفوز بلقب ملكة جمال ال�سجون يف رو�سيا‬ ‫ف��ازتْ تاجرة خم��درات رو�سية‪ ،‬بلقب ملكة جمال الن�ساء‬ ‫يف ال�سجون‪ ،‬بعد مناف�سة �شديدة مع نزيالت �أخريات‪.‬‬ ‫وقالت �صحيفة "مريور" الربيطانية‪� ،‬إن �إيرينا �أيوبوفا‬ ‫(‪ 36‬ع��ام��ا)‪ ،‬ف��ازت يف امل�سابقة بعد مناف�سة م��ع ثماين‬

‫نزيالت �أخريات‪ ،‬علما ب�أن جلنة التحكيم من حرا�س �سجن‬ ‫"يو�شكار �أوال"‪ .‬وذكرت ال�صحيفة �أن امل�سابقة �أقيمت‬ ‫للعام الثالث على التوايل‪ ،‬وجترى فقراتها‬ ‫ب�شكل ي�شبه �إىل ح��د م��ا م�سابقات‬ ‫ملكات جمال العامل‪ ،‬حيث تقف‬ ‫املت�سابقات على املن�صة �أوال‪،‬‬ ‫ث��م يقمن برق�صة جماعية‪،‬‬ ‫قبل �أن يتم تقييمهن من قبل‬ ‫اللجنة‪ .‬ووفقا لـ"مريور"‪ ،‬ف�إن‬ ‫اجل��ائ��زة التي ح�صلت عليها �أيوبوفا‬ ‫ه��ي ت��اج‪ ،‬وب��اق��ة ورود‪ ،‬و�أدوات جتميل‪.‬‬ ‫ي�شار �إىل �أن �إيرينا �أيوبوفا ُقب�ض عليها‬ ‫يف العام ‪ ،2015‬وحكم عليها بال�سجن‬ ‫‪ 13‬عاما‪ ،‬حيث تنتهي حمكوميتها يف‬ ‫العام ‪.2028‬‬

‫النا ديل‪ :‬التوترات دفعتني لكتابة �أغنية‬ ‫أكدت النجمة العاملية النا ديل راي ملوقع جا�ست جريد �أنه خالل عودتها من مهرجان "كو�شيال " ال�شهري‪،‬‬ ‫� ِ‬ ‫قررت �أن تكتب كلمات �أغنية جديدة جاءت فكرتها �أثناء قيادتها ل�سيارتها خالل عودتها من املهرجان‪،‬‬ ‫فذهبت لق�ضاء بع�ض الوقت يف ب�ستان لت�ستكمل كتابة الأغنية‪ ،‬حيث �أكدت �أنها كانت حت�س مب�شاعر‬ ‫خمتلطة ق�ضاء عطلة نهاية الأ�سبوع يف الرق�ص يف حني توجد الكثري من التوترات مع كوريا ال�شمالية‪.‬‬ ‫وا�ستكملت النا ديل راي‪“ :‬و�أنا يف طريقي �إىل البيت وجدت نف�سي �أتوجه لزيارة مكان مف�ضل يل على‬ ‫الطريق ال�سريع‪ ،‬وجل�ست هناك من �أجل كتابة �أغنية جديدة”‪ .‬يذكر �أن النا ديل راي قدمت عددا من‬ ‫الأعمال الغنائية الناجحة‪ ،‬و من �أبرزها‪ ”Body Electric“ :‬و”‪ ”Love‬و”‪Once Upon A‬‬ ‫‪ ”Dream‬و”‪ ”،Off To The Races‬وغريها‪.‬‬

‫إلى السادة المعلنين‬

‫دوائر الدولة والشركات‬

‫والمكاتب اإلعالمية كافة‬

‫م‪ /‬اعتماد عنوان‬ ‫نرجو اعتماد الربيد االلكرتوين اجلديد يف حالة ن�شر اعالناتكم‬ ‫يف جريدتنا ومرا�سلتنا على العنوان التايل ح�صرا‪.‬‬

‫‪07706592736‬‬ ‫‪07706949605‬‬

‫‪aalan.almashraq@yahoo.com‬‬

‫�إعالن بيع مواد‬ ‫تتوفر امل��واد املدرجة �أدن��اه‪ ،‬فائ�ضة عن‬ ‫احلاجة‪ ،‬معرو�ضة للبيع‪ ،‬فعلى الراغبني‬ ‫بال�شراء‪ ،‬االت�صال على �أرق��ام املوبايل‬ ‫املدرجة �أدناه‪.‬‬ ‫‪ -1‬ماكنة طبع متكاملة نوع (كوز انكليزي)‬ ‫�أربعة �ألوان ‪ +‬يونت طبع �أ�سود لون واحد‬ ‫عدد ‪ 3‬كذلك توجد مواد احتياطية‪ ..‬علم ًا‬ ‫�أن املاكنة جاهزة للعمل‪.‬‬ ‫‪ -2‬جهاز فرز نوع (فوجي) عاطل مع توفر‬ ‫�أدوات احتياطية‪.‬‬

‫�أرقام املوبايل‪:‬‬ ‫‪07901566805 /07702554152‬‬

‫ن�سرين طاف�ش‪:‬‬ ‫الأغنية الثانية قد‬ ‫تكون عراقية‬ ‫�برت الفنانة ن�سرين طاف�ش عن �سعادتها ب�أ�صداء‬ ‫ع ِ‬ ‫�أغنيتها الأوىل "متغري عليي" ال�ت��ي حققت ن�سبة‬ ‫م���ش��اه��دة وا� �س �ت �م��اع ك �ب�يرة ع�بر م��واق��ع التوا�صل‬ ‫االجتماعي‪ ،‬حيث و�صل عدد امل�شاهدات‪ ،‬على موقع‬ ‫التوا�صل االجتماعي �إىل �أكرث من مليوين م�شاهدة‪..‬‬ ‫و�أكدت ن�سرين يف مقابلة �إذاعية ب�أنها توقعت جناح‬ ‫الأغنية ب�شكل ع��ادي‪ ،‬ولكن ما حققته ف��اق توقعاتها‬ ‫وقالت‪" :‬هذا الأمر �شجعني ملتابعة م�سريتي يف الغناء‬ ‫وزاد حما�سي لتح�ضري الألبوم الكامل الذي �سيت�ضمن‬ ‫�أن��واع � ًا خمتلفة م��ن الأغ ��اين كاخلليجي‪ ،‬اللبناين‪،‬‬ ‫املغربي‪ ،‬الراي اجلزائري والعراقي‪ ،‬ب�إذن الله �سيكون‬ ‫عم ًال جمي ًال ج��د ًا مع �أ�سماء كبرية يف العامل العربي‬ ‫مبجال �صناعة الأغاين"‪ .‬وحول خططها خالل الفرتة‬ ‫املقبلة �أ�شارت �إىل �أنها مل تخرت بعد ما الأغنية املقبلة‬ ‫التي �ستطرحها على طريقة "ال�سينغل"‪ ،‬ولكن لديها‬ ‫ثالثة خيارات واحدة منها عراقية‪.‬‬

‫فتاة تو�صي بدفنها‬ ‫بف�ستانها وجموهراتها‬ ‫انت�شرتْ على مواقع التوا�صل االجتماعي جمموعة من‬ ‫ال�صور �أث��ارت �ضجة كبرية فور تداولها‪ ،‬حيث �أظهرت‬ ‫فتاة فلبينية متوفية‪ ،‬ترتدي ف�ستا ًنا �أني ًقا وجموهراتها‪.‬‬ ‫بعدما مت ت�شخي�ص ح��ال��ة الفتاة "را�سني بريجونتا"‬ ‫التي تبلغ م��ن العمر ‪ 20‬ع��ام� َا مبر�ض �سرطان العظام‬ ‫يف �شهر �أكتوبر املا�ضي‪ ،‬ومن املعروف عن هذا النوع‬ ‫من ال�سرطانات �شرا�سته‪ ،‬و�إنها�ؤه حياة حامله �سريعًا‪.‬‬ ‫وتكلفت رحلة عالجها مبالغ طائلة جعلت عائلتها تفقد‬ ‫كل ما لديها من �أم ��وال‪ ،‬حتى جل ��أوا �إىل جمع تربعات‬ ‫من �أجل عالج ابنتهم‪ ،‬لتموت "را�سني" االثنني املا�ضي‬ ‫يف مدينة "دافاو" يف جنوب الفلبني‪ .‬و�أو�صت الفتاة �أن‬ ‫متوت ب�صورة جميلة‪ ،‬حيث ترتدي ف�ستا ًنا �أني ًقا‪ ،‬وبع�ض‬ ‫الإك�س�سوارات واملجوهرات‪ ،‬كما يتم عمل "ماكياج" لها‪،‬‬ ‫ويو�ضع على ر�أ�سها عقال من الأزه ��ار‪ .‬لتنت�شر �صور‬ ‫"بريجونتا" على الإنرتنت وت�سبب �ضجة وا�سعة وحالة‬ ‫كبرية من التعاطف مع حالتها‪ ،‬وما عانته من �أمل‪ ،‬ف�سرطان‬ ‫العظام ي�صنف من �أ�سو�أ الآالم وجعًا‪.‬‬


‫الأربعاء املوافق ‪ 26‬من ني�سان ‪ 2017‬العدد ‪ 3749‬ـ ال�سنة الرابعة ع�شرة‬ ‫‪Wednesday ,26 April. 2017 No. 3749 Year 14‬‬

‫قررتْ �شركة يونايتد �إيرالينز‬ ‫الأمريكية للطريان عدم اال�ستعانة‬ ‫مرة �أخرى ب�ضباط �شرطة لإنزال‬ ‫ركاب من طائرات زائدة العدد بعد‬ ‫الغ�ضب العارم الذي انت�شر فور ن�شر‬ ‫ت�سجيل م�صور يظهر فيه راكب �أثناء‬ ‫جره من �إحدى طائرات ال�شركة يف‬ ‫�شيكاغو‪ .‬و�صرح �أو�سكار مونوز‪،‬‬ ‫الرئي�س التنفيذي لل�شركة عرب حمطة‬ ‫�إيه‪.‬بي‪�.‬سي نيوز التلفزيونية قائال‬ ‫«لن ن�ستعني مب�س�ؤويل �إنفاذ القانون‬ ‫لإبعاد راكب �أمت حجزه ودفع ثمن‬ ‫التذكرة وجل�س على مقعده»‪ .‬وقال‬ ‫مونوز �إن احلادث الذي وقع يوم‬ ‫الأحد جنم عن «م�شكلة يف النظام»‬ ‫منعت املوظفني من �إعمال «احل�س‬

‫الحمل | ‪| 4/20 - 3 /20‬‬ ‫مهني ًا‪ :‬كن على �أمت اال�س ��تعداد لتغيريات مفاجئة ولفر�ص ا�س ��تثنائية مل‬ ‫تكن تتوقعها‪� ،‬أو لتتح ّرر من قيد �أو خلرب مميز قد يقلب حياتك ر�أ�س ًا على‬ ‫عقب‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬كن �صبور ًا وعاق ًال لأن الأجواء تتح�سّ ن اليوم وتعود �إليك‬ ‫احلما�سة وت�ستعيد تفا�ؤلك با�ستمرارية العالقة‪.‬‬ ‫الثور | ‪| 5/21 - 4 /21‬‬ ‫مهني ًا‪ :‬توقع هذا اليوم فر�ص� � ًا ت�أتي عن طريق بع�ض امل�ؤ�س�سات وي�شري‬ ‫�إىل عودة املا�ضي للت�أثري يف حياتك‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬ت�صادف �شخ�ص ًا غاب عنك‬ ‫مبن افرتق ��ت عنه‪ ،‬وتعي�ش �أج ��واء رائعة تدوم‬ ‫طوي�ل ً�ا �أو تع ��اود اللقاء َ‬ ‫مدة طويلة‪.‬‬ ‫الجوزاء | ‪| 6/21 - 5 /22‬‬

‫�سهم ال�شركة ‪ %3‬خالل جل�سة يوم‬ ‫الثالثاء لترتاجع قيمتها ال�سوقية‬ ‫بنحو مليار دوالر‪ ،‬لكن �سهم ال�شركة‬ ‫عاد لالرتفاع بنهاية التداوالت‬ ‫ليعو�ض خ�سائره ويغلق على خ�ساره‬ ‫يف القيمة ال�سوقية بنحو ‪ 250‬مليون‬ ‫دوالر‪ .‬و�أعلنت �شركة «‪United‬‬ ‫‪� »airlines‬أنها قررت الرتاجع عن‬ ‫موقفها متعهدة بفتح حتقيق داخلي‬ ‫لدرا�سة ومراجعة كيفية �إدارة فريق‬ ‫العمل لديها للحجوزات التي تفوق‬ ‫�سعة الطائرة يف املطارات‪ ،‬و�سيا�سات‬ ‫التعوي�ض املقرتحة على الركاب الذين‬ ‫يوافقون طوع ًا على االن�سحاب من‬ ‫رحلة تعاين من حجوزات زيادة عن‬ ‫قدرتها اال�ستيعابية‪.‬‬

‫مهني ًا‪ :‬يتيح لك هذا اليوم فر�ص ًا خا�صة ت�أتي عرب بع�ض الأ�صدقاء واجلماعات‬ ‫وحتقق لك بع�ض الأحالم �ش ��يئ ًا من ال�س ��عادة‪ .‬عاطفي ًا‪� :‬ش ��يء جديد يولد يف‬ ‫حياتك العاطفية او ي�أتيك القدر مبفاج�أة �سا ّرة مل تكن تتوقعها على الإطالق‪،‬‬ ‫فينقلب و�ضعك العاطفي ر�أ�س ًا على عقب‪.‬‬

‫م�شهد متثيلي ينتهي ب�شنق‬ ‫�صاحبه ووفاته على امل�سرح‬

‫الفروف ل�صحفية �أمريكية‪ :‬من علمك الأدب؟‬ ‫دخول وزير اخلارجية الرو�سي �ســــــــــريغي الفروف �إىل قاعة‬ ‫االجتماعات للقاء نظريه الأمريكي ريك�س تيلر�ســـــــــــون‪ ،‬بد�أ‬ ‫ال�صحفيون الأمريكيون يف ال�صراخ‪ ،‬متوجهني ب�أ�ســــــــــئلة‬ ‫للوزير الرو�سي‪ .‬وبد�أت الأ�ســــــــــئلة تنهال‪ ،‬فقالت �إحدى‬ ‫ال�صحفيات «هل �صحيح �أنك تدعم احلكومة ال�ســــــــورية‪ ،‬كيف‬ ‫ميكنك التعليق على بيان �أم�س من البيت الأبي�ض؟»‪ ،‬وتابعـــــــت‬ ‫«هل لديك �إجابة على بيان يوم �أم�س يف البيت الأبي�ض؟»‪ ،‬وهنا‬ ‫قال لهـــــــا الفروف‪ :‬من علمك الأدب! وبعد �أن �ألقى الفروف خطابه‬ ‫و�أعطى الكلمة لتيلر�ســــــــــون‪ ،‬توجه �إىل ال�صحفية الأمريكية‬ ‫وقال لها‪« ،‬الآن ميكنك ال�صــــــــراخ»‪ ،‬فابت�ســـــــمت ال�صحفية‬ ‫وقالت «�شكرا لك‪� ،‬إال �أن زمالءها مل يفهموا ال�ســــــــخرية وتابعوا‬ ‫ال�صراخ مرة �أخرى‪.‬‬

‫روبــوت لتـو�صـيل الطـلـبات للمنـــازل‬ ‫أنتجت �شركة ماربل روبوتا‬ ‫�‬ ‫ْ‬ ‫لتو�صيل طلبات املطاعم‬ ‫�إىل املنازل باال�شرتاك‬ ‫مع تطبيق (‪Yelp Eat‬‬ ‫‪ .)24‬ي�ستخدم الروبوت‬ ‫�أجهزة ا�ست�شعار وكامريا‪،‬‬ ‫وموجات فوق �صوتية‬ ‫ملعرفة طريقه‪ .‬واخلدمة‬ ‫متوفرة حاليا يف حيني فقط‬ ‫مبدينة �سان فران�سي�سكو‪.‬‬ ‫وتخطط �شركة ماربل‬ ‫لتو�صيل البقالة‪ ،‬والطرود‬ ‫وغريها من ال�سلع يف‬ ‫امل�ستقبل‪.‬‬

‫ان َتهى م�شهد متثيلي يف املك�سيك‪ ،‬مبقتل ممثل �شاب‪،‬‬ ‫�شنق نف�سه خط�أ‪ ،‬خالل دور يهوذا يف متثيلية حول‬ ‫عيد الف�صح و»قيامة امل�سيح»‪ .‬وفارق املمثل احلياة‬ ‫خالل عر�ض م�سرحي مبدينة تان�سيتارو املك�سيكية‪،‬‬ ‫�إذ ف�شل احلا�ضرون يف �إنقاذه‪ .‬وكان ال�ضحية ي�ؤدي‬ ‫خالل امل�سرحية دورا ميثل فيه عملية �شنق يهوذا‬ ‫لنف�سه‪ ،‬و�أدخل عنقه يف حبل امل�شنقة الذي كان طرفه‬ ‫الآخر مربوطا ب�شجرة‪ ،‬ووقف على كر�سي امل�شنقة‪ ،‬ثم‬ ‫فج�أة وقع من الكر�سي وتعلق فعال يف الهواء‪ .‬واعتقد‬ ‫احلا�ضرون يف البداية �أن ما حدث جزء من م�شهد‬ ‫امل�سرحية‪ ،‬قبل �أن يدركوا حقيقة ما يجري ويهبوا‬ ‫لنجدته‪ ،‬لكن بعد فوات الأوان ومل تنفع عملية التنف�س‬ ‫ال�صناعي يف �إنقاذه‪ .‬وتداول رواد مواقع التوا�صل‬ ‫االجتماعي ت�سجيال مرئيا قالوا �إنه يعود لل�ضحية‪.‬‬

‫• �سلوك املر�أة –بدون ا�ستثناء‪ -‬تتحرك على حمورين هما‪:‬‬ ‫احلب‪ ..‬واالنتقام‪.‬‬ ‫• ت�ستطيع املر�أة �أن ت�ستل ال�سر من �صدر الرجل‪ ..‬ولكن هيهات‬ ‫�أن يتمكن الرجل من الوقوف على �سر تخفيه املر�أة‪.‬‬ ‫• تف�شل املر�أة يف احلب‪� ..‬إذا عجزت عن التحكم يف م�شاعرها‪.‬‬ ‫حل األلغاز‬

‫اجلواب‪ :‬اخلوارزمي‪.‬‬ ‫اجلواب‪ :‬العنزة الأنقورية‪.‬‬ ‫اجلواب‪ :‬ال�ساعة املائية‪.‬‬

‫مهني ًا‪ :‬فر�ص ا�ستثنائية وحظ كبري وعالقة فريدة وجتربة لن تن�ساها قد تدّق‬ ‫باب ��ك اليوم‪ ،‬وتنقل �إىل مركز متقدم يف العم ��ل مل تكن تتوقعه‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬يوم‬ ‫إيجابي ومنا�س ��ب للتغ ّلب على ذكريات مريرة‪ ،‬كذلك هو يوم مثمر ي�ؤدي فيه‬ ‫�‬ ‫ّ‬ ‫احلظ دور ًا �إيجاب ّي ًا بالن�سبة �إليك و�إىل ال�شريك‪.‬‬

‫العذراء | ‪| 9/22 - 8/23‬‬

‫مهني ًا‪ :‬جترب على تقدمي التنازالت لإيجاد ت�سوية‪� ،‬أو احلفاظ على مركز �أو على‬ ‫ا�س ��تمراية يف عمل‪ ،‬وتربهن للجميع �أنك يف املوقع املنا�س ��ب بف�ض ��ل كفاءتك‪.‬‬ ‫عاطفي� � ًا‪ :‬ق ��د جتد نف�س ��ك �أمام ا�س ��تحقاق ال ب ّد من ��ه‪ ،‬يتعلق مبو�ض ��وع عاطفي‬ ‫وتتعرقل بع�ض م�ساعي الت�سوية حلل م�شاكل عابرة بينك وبني ال�شريك‪.‬‬

‫الميزان | ‪| 10/22 - 9/23‬‬

‫مهني� � ًا‪ :‬يتح ��دث ه ��ذا الي ��وم عن فر� ��ص ت�أت ��ي عن طريق �ش ��راكة‪ ،‬وع ��ن عقود‬ ‫واتفاق ��ات جديدة تفتح �أمامك �أبواب اال�س ��تثمارات الكب�ي�رة‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬تناق�ش‬ ‫ق�ض ��ية زوجية رمبا ويُخ�ش ��ى بع� ��ض البلبلة �أو الغ�ض ��ب‪ ،‬فكن ح ��ذر ًا جد ًا وال‬ ‫ت�صعّد املواقف �إذا �شعرت بهذا املناخ‪.‬‬

‫العقرب | ‪| 11/22 - 10/23‬‬

‫مهني ًا‪ :‬تواجه الكثري من املناف�سة يف جمال عملك وحتاول �أن تتخطاها بحكمة‬ ‫ومن دون �أن ت�ؤذي �أحد ًا‪ ،‬كما هي عادتك دائم ًا‪ ،‬وتخرج منت�صر ًا‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬كن‬ ‫هادئ ًا �إذا �أمكن وال حتاول فر�ض �آرائك‪ ،‬وال داعي �إىل تذكريك ب�أنّ هذا اليوم‬ ‫يحمل خالفات ونقا�شات �صعبة عليك مواجهتها بحكمتك املعهودة‪.‬‬ ‫مهني ًا‪ :‬ي�شري هذا اليوم �إىل م�شروع خ ّالق �أو �إىل ترقية ت�ستحقها لتفوقك يف‬ ‫جمال العمل بعد تفوقك يف امل�ش ��اريع التي �أوكلت �إليك‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬كن �ص ��ريح ًا‬ ‫مع ال�شريك لأنّ القدر دوالب‪ ،‬فقد تنقلب الأمور عليك وجتد نف�سك عاجز ًا عن‬ ‫حتمّل ردود فعله التي قد تف�سد كل �شيء يف حلظات متهورة‪.‬‬

‫الجدي | ‪| 1/19 - 12/23‬‬

‫مهني� � ًا‪ :‬تل ��وم الزم�ل�اء عل ��ى ت�ص� � ّرفاتهم وقد يك ��ون الي ��وم م�س ��رح ًا لبع�ض‬ ‫اال�ش ��كاالت التي لن تهدّد الفر�ص التي �س ��نحت لك يف املدة الأخرية‪ .‬عاطفي ًا‪:‬‬ ‫اذا �ص� �مّمت على اجتياز ال�ص ��عوبات يحالفك احلظ‪ ،‬وما عليك �س ��وى القيام‬ ‫باملبادرة ومعرفة ما قد يهدد العالقة ال �سمح الله‪.‬‬

‫الدلو‬ ‫| ‪| 2/18 - 1/20‬‬ ‫مهني� � ًا‪ :‬فر� ��ص ا�س ��تثنائية تتعل ��ق مبحيط ��ك االعتيادي ومب�ش ��اريعك‬ ‫وتتو�صل معه اىل النتيجة املطلوبة‪.‬‬ ‫الغالية‪ .‬كل �شيء يتحرك ب�سرعة‬ ‫ّ‬ ‫عاطفي ًا‪ :‬تتم ّتع ب�شخ�صية ج ّذابة ولطيفة وال ب ّد من �أن تلفت الأنظار �إذا‬ ‫كنت عازب ًا‪� ،‬إنه يوم مميّز لتلطيف الأجواء والتقارب وامل�صاحلة‪.‬‬ ‫الحوت | ‪| 3/19 - 2/19‬‬ ‫مهني ًا‪ :‬يتيح لك هذا اليوم فر�ص� � ًا مهمة للنجاح با�س ��تثمار لك �أو لتنفيذ‬ ‫بع� ��ض الأف ��كار اجلدي ��دة والفري ��دة من نوعه ��ا كنت قد عر�ض ��تها على‬ ‫امل�س� ��ؤولني ونلت موافقتهم‪ .‬عاطفي ًا‪ :‬ل ��ن حتتاج �إىل تقدمي التربيرات‬ ‫وك�أن احلبيب يتفهمك وي�ستوعب ت�ص ّرفاتك قبل �أن تتفوّ ه ب�أية كلمة‪.‬‬

‫كلمات متقاطعة‬

‫قالوا في المرأة ‪:‬‬

‫السرطان | ‪| 7/22 - 6/22‬‬ ‫جمهني ًا‪ :‬يب�ش ��ر هذا اليوم بالأف�ضل بل يقدّم لك فر�ص ًا م�ؤاتية للتخل�ص‬ ‫من اخل�صوم والأعداء الذين يرتب�صون بك لالنق�ضا�ض عليك‪ .‬عاطفي ًا‪:‬‬ ‫تط ��رح ح�ل ً�ا جديد ًا يف هذا الي ��وم‪ ،‬وتنطلق باحث ًا عن حقائق مت�ش� �بّث ًا‬ ‫ب�آرائك يف بع�ض ت�صرفات ال�شريك غري امل�ستحبة‪.‬‬ ‫األسد | ‪| 8/22 - 7/23‬‬

‫القوس | ‪| 12/22 - 11/23‬‬

‫صورة من االرشيف‪...‬‬

‫• ‪ - 1805‬قوات م�شاة البحرية الأمريكية بقيادة املالزم �أول بري�سلي �أوبانون‬ ‫حتتل مدينة درنة بليبيا يف حربها �ضد وايل طرابل�س يو�سف با�شا القره‬ ‫مانلي‪.‬‬ ‫• ‪ - 1828‬الإمرباطورية الرو�سية تعلن احلرب على الدولة العثمانية‪.‬‬ ‫• ‪ - 1865‬قوات الفر�سان االحتادية تلقي القب�ض على جون ويلك�س بوث قاتل‬ ‫الرئي�س �أبراهام لينكون بح�ضرية يف فريجينيا‪.‬‬ ‫• ‪ - 1909‬جمعية االحتاد والرتقي الرتكية تعزل ال�سلطان عبد احلميد الثاين‬ ‫وتن�صب �أخوه حممد ر�شاد �سلطا ًنا مكانه‪.‬‬ ‫• ‪ - 1933‬ت�أ�سي�س البولي�س ال�سري الأملاين‪ /‬جي�ستابو‪.‬‬ ‫• ‪ - 1938‬الفا�شيون الإ�سبان يق�صفون بلدة غرينايكا بقنابل تزن ‪ 200‬كجم‬ ‫ويبيدونها‪.‬‬ ‫• ‪ - 1945‬وقوع معركة بوت�سن‪ ،‬وهي �آخر هجوم ناجح للدبابات الأملانية يف‬ ‫احلرب العاملية الثانية‪.‬‬ ‫• ‪ - 1954‬بدء م�ؤمتر جنيف �سعيًا �إىل �إعادة ال�سالم يف الهند ال�صينية‬ ‫وكوريا‪.‬‬ ‫• ‪ - 1962‬ان�ضمام اجلمهورية العربية اليمنية ملنظمة الأمم املتحدة للرتبية‬ ‫والتعليم والثقافة‪ /‬يون�سكو‪.‬‬ ‫• ‪ - 1964‬تنجانيقا وزجنبار تتحدان لتكوين تنزانيا‪.‬‬ ‫• ‪ - 1986‬انفجار مفاعل ت�شرنوبل الأوكراين‪.‬‬ ‫• ‪ - 1994‬جنوب �أفريقيا تنظم انتخابات رئا�سية ت�شمل البي�ض والزنوج‬ ‫لأول مرة‪.‬‬ ‫• ‪� - 2005‬سوريا ت�سحب �آخر ‪ 14000‬جندي من قواتها الع�سكرية العاملة‬ ‫يف لبنان‪.‬‬ ‫• ‪ - 2010‬مفو�ضية االنتخابات ال�سودانية تعلن فوز الرئي�س عمر الب�شري بوالية‬ ‫رئا�سية جديدة بعد ح�صولة على ما ن�سبته ‪ %68‬من �أ�صوات الناخبني‪.‬‬

‫‪11‬‬

‫الأب�������راج‬

‫مليار دوالر تكلفة طرد �أحد ركاب طائرة بالقوة‬ ‫ال�سليم» يف ذلك املوقف‪ ،‬و�إن الدكتور‬ ‫ديفيد داو الذي جره �ضباط الأمن‬ ‫�إىل خارج الطائرة مل يرتكب جرما‪.‬‬ ‫وانت�شرت ردود الفعل على احلادث يف‬ ‫�أنحاء العامل‪ ،‬ودعا م�ستخدمو و�سائل‬ ‫التوا�صل االجتماعي يف الواليات‬ ‫املتحدة وال�صني وفيتنام �إىل مقاطعة‬ ‫ثالث �أكرب ناقلة للركاب يف الواليات‬ ‫املتحدة‪ .‬وقال رئي�س جمل�س ادارة‬ ‫ال�شركة «‪� »Oscar Munoz‬أقدم‬ ‫اعتذاري وب�شدة �إىل الراكب الذي‬ ‫�أنزل بعنف من الطائرة‪ ،‬ينبغي �أال‬ ‫يعامل �أي �شخ�ص بهذه الطريقة‪،‬‬ ‫م�ضيفا «�سنتحمل م�س�ؤولياتنا‬ ‫و�سنعمل على ت�سوية الو�ضع‪ ،‬مل يفت‬ ‫االوان لت�صحيح االمور»‪ .‬وانخف�ض‬

‫| قوس قزح |‬

‫طوب �أبو خ ّزامة يف �ساحة امليدان ‪1918 -‬‬ ‫من أقوال المشاهير‬

‫ألغاز‪...‬‬

‫• من �صاحب كتابي "اجلرب واملقابلة" و"مفاتيح العلوم"؟‬ ‫خي ي�ستخرج من حيوان؟‬ ‫• ال�صوف املُ رّ‬ ‫• و�صفها اجلزري با�سهاب ث ّم ح ّرر ر�ضوان ب�ش�أنها مقالة حتدّث‬ ‫فيها عن تلك التي �صنعها والده حممد ال�ساعاتي بدم�شق‪ ،‬ما هي؟‬

‫ال �أع ّني نف�سي ب�أحزان �شعبي فهو حي‪،‬‬ ‫يعي�ش عي�ش اجلماد!‬

‫احلل ا�سفل ال�صفحة‬

‫هـــل تعــلـم؟‬

‫• و�ضعية عيني احلمار يف ر�أ�سه ت�سمح له بر�ؤية حوافره الأربعة‬ ‫ب�شكل دائم يف �آن واحد‪.‬‬ ‫• عندما يولد الإن�سان يكون يف ج�سمه ‪ 300‬عظمة‪� ،‬إال �أن ذلك العدد‬ ‫يرتاجع �إىل ‪ 206‬فقط عند الو�صول �إىل �سن البلوغ‪.‬‬ ‫• كان امل�صريون القدماء ي�ستعملون براز التما�سيح كو�سيلة ملنع‬ ‫احلمل!‬

‫�أبو القا�سم ال�شابي‬ ‫الأن�س بالدين طبيعة النف�س وراحة‬ ‫الروح ف�إذا �سلبت من ت�أن�س به �أح�س�ست‬ ‫بالوح�شة ومتلملت من الفراق‪.‬‬

‫حكم ‪...‬‬ ‫ �إذا �أردت �أن حتتفظ ب�صديق فكن �أنت �أوال �صديقا‪.‬‬‫ كن م�ستمعا جيدا لتكن متحدثا لبقا‪.‬‬‫‪ -‬ال�شجرة العاقر ال يقذفها �أحد بحجر‪.‬‬

‫�أحمد �أمني‬

‫‪ ‬أفقي‬ ‫‪ 1‬الف�أل اخلري واخلرب ال�سار ‪� o‬أف�ضل‪.‬‬ ‫‪ 2‬بلون اللنب ‪ o‬ت�سبب �أملا �إما ب�سبب نحلة �أو بالنار‪.‬‬ ‫‪ 3‬يقيم فيه اجلن ‪ o‬قبل حلظة‪.‬‬ ‫‪ 4‬ما ينزل من الأعني من �سائل ‪ o‬ما يقتل الأحياء‪.‬‬ ‫‪ 5‬نقدم لك ال�شكر ‪ o‬جمع �أبي (من الإباء)‪.‬‬ ‫‪ 6‬و�سيلة الرتا�سل التقليدي ‪� o‬صديق مقرب من امللك قدميا‪.‬‬ ‫‪ 7‬ن�صف م�صريون ‪� o‬سرعته ‪� 300‬ألف كيلومرت يف الثانية‪.‬‬ ‫‪ 8‬عملة عربية‪.‬‬ ‫‪ 9‬بناها يف �شمال �أفريقية عقبة بن نافع‪.‬‬ ‫‪ 10‬من حاالت البحر ‪� o‬أول رائد ف�ضاء (رو�سي)‪.‬‬ ‫‪ ‬عمودي‬ ‫‪� 1‬أ�شعر �شعراء العرب ‪ o‬قل ب�سم الله الرحمن الرحيم‪.‬‬ ‫‪ 2‬خلط يف الأمور ‪ o‬غياب الذهن والرتكيز‪.‬‬ ‫‪ 3‬م�صرف ‪ o‬عا�صمتها نريوبي‪.‬‬ ‫‪ 4‬فرقة دينية مت�صوفة ت�ضرب الدفوف ‪ o‬ندخل‪.‬‬ ‫‪ 5‬نحطم ‪ o‬ن�صف �إقامات‪.‬‬ ‫‪ 6‬يف اجلوار (معكو�سة)‪.‬‬ ‫‪ 7‬متاثل وت�ساوي ‪ o‬ن�صف رابع‪.‬‬ ‫‪ 8‬عك�س مر ‪� o‬أوعية �أجنة الطيور ‪ o‬ثلثا �سور‪.‬‬ ‫‪ 9‬مت�شابهان ‪ o‬حمارب ياباين‪.‬‬ ‫‪ 10‬لها �أكرب بي�ضة بني الطيور ‪ o‬مت�شابهان‪.‬‬


‫‪10‬‬

‫الأربعاء املوافق ‪ 26‬من ني�سان ‪ 2017‬العدد ‪ 3749‬ـ ال�سنة الرابعة ع�شرة‬

‫ثقافية‬

‫‪Wednesday ,26 April 2017 No. 3749 Year 14‬‬

‫كامل العامري الفائز بجائزة اإلبداع في الترجمة لـ(‬

‫)‪:‬‬

‫�أعطي للن�ص املرتجم نكهته ال�شعرية التي ت�صل حد الغنائية‬ ‫رجاء حميد رشيد‬

‫ف���ا َز الأدي����ب وال��ك��ات��ب وامل�ترج��م كامل‬ ‫حممد العامري بجائزة الإبداع العراقي‬ ‫ع��ن ترجمته رواي����ة ال��رق��ة (ال��رق��ة ‪la‬‬ ‫‪ )délicatesse‬ل��ل��م���ؤل��ف داف��ي��د‬ ‫ف��ون��ك��ي��ن��و���س واحل���ائ���زة ع��ل��ى جائزة‬ ‫غونكور ال�شهرية بن�سختها الفرن�سية‪.‬‬ ‫توقع العامري ف��وزه بجائزة الإب���داع‬ ‫عند �س�ؤاله عن �إح�سا�سه وهو يتلقى نب�أ‬ ‫فوزه فقال‪« :‬لو قلت لك �أنني كنت واثقا‬ ‫من الفوز قد ال �أبالغ يف ذلك‪ ،‬وال�سبب‬ ‫�أن ه���ذا ال��ع��م��ل ال���ذي ���ش��ارك��ت ف��ي��ه قد‬ ‫راجعه اثنان من �أ�ساتذة �أكفاء باللغة‬ ‫الفرن�سية ه��ذا م��ن ن��اح��ي��ة‪ ,‬والناحية‬ ‫الأخ����رى �أن���ا يل �أ���س��ل��وب��ي اخل��ا���ص يف‬ ‫الرتجمة‪ ،‬باعتمادي على �شعرية الكلمة‬ ‫�أو العبارة‪ ،‬مما يعطي للن�ص املرتجم‬ ‫نكهته ال�شعرية التي ت�صل حد الغنائية‬ ‫�أح��ي��ان��ا‪ ،‬ه��ذا وك��ن��ت على ات�����ص��ال دائم‬ ‫بكاتبها داف��ي��د فونكينو�س‪ ،‬للوقوف‬ ‫على بع�ض الإي�ضاحات عما التب�س يل‬ ‫يف بع�ض الفقرات التي لها داللة ثقافية‬ ‫م��غ��اي��رة لثقافتنا‪ ,‬ن��اه��ي��ك ع��ن ت�أثري‬ ‫ال�شديد باللغة القر�آنية وهذا ما جتلى يف‬ ‫معظم الأعمال التي ترجمتها‪ ،‬وبخا�صة‬

‫يف رواية (حجر ال�صرب) لعاتك رحيمي‬ ‫التي �صدرت عن دار امل���أم��ون للرتجمة‬ ‫والن�شر يف الأعوام ال�سابقة«‪.‬‬ ‫* ما ت�أثري جائزة االب��داع يف امل�سرية‬ ‫الثقافية يف البلد؟‬ ‫ ح�سنا فعلت وزارة الثقافة يف عملها‬‫هذا بعد �أن كانت بع�ض دوائرها متنح‬ ‫جوائز يف م�سابقات حمدودة‪ ،‬لكن هذه‬ ‫املرة �صار للجائزة قيمة اعتبارية‪ ،‬ف�ضال‬ ‫عن قيمتها املادية وهذا ما دفع الوزارة‬ ‫ال�سعي لت�شريع ق��ان��ون لها لي�ؤ�س�س‬ ‫قانونيتها ودمي��وم��ة ا�ستمرارها على‬ ‫وفق منهج ر�صني‪.‬‬ ‫* ما العقبات التي قد تعرت�ض طريقك‬ ‫كمرتجم؟‬ ‫ خ���ي���ارات امل�ترج��م ع���دي���دة‪ ،‬ولكنني‬‫�أميل �إىل التخ�ص�ص يف جن�س �أدبي �أو‬ ‫جن�سني متقاربني‪ ،‬تبقى العقبات هي عدم‬ ‫وجود م�ؤ�س�سة تخطط ملا يرتجم بح�سب‬ ‫احتياجات ال�ساحة الثقافية‪ ،‬ومتابعة‬ ‫ما ين�شر يف خارج البالد‪ ،‬ولذلك‪� ،‬أرى‬ ‫�أن على املرتجم �أن يواكب حركة ن�شر‬ ‫الكتاب بح�سب اللغة التي يرتجم منها‪،‬‬ ‫وم���ن دون ذل���ك ف���أن��ه ���س��ي��ك��ون حم��دود‬ ‫الأفق‪� ،‬إ ّال هناك م�شكلة كبرية الآن وهي‬

‫انـطـفـاء الأرق‬ ‫حسين نهابة‬

‫ُ‬ ‫يطار ُد‬ ‫ل�ست الرجل الذي ِ‬ ‫جنيات �أحالمه‪،‬‬ ‫لكنك مل تكوين ِجنية‬ ‫ِ‬ ‫كنت حلم ًا‪،‬‬ ‫وال ِ‬ ‫كنت امر�أة‬ ‫ِ‬ ‫حجر احلرمان‬ ‫ُقدّت من ِ‬ ‫املربوط على وجدي‪،‬‬ ‫الليل الأزرق‬ ‫امر�أة وُلدت على فرا�ش ِ‬ ‫فتدحرج على جيدها‬ ‫قمر ُه املرهق‬ ‫وغفت بثو ِبها ُكل بنات نع�ش‬ ‫وعا�شقهُن الذي بال زاد‬ ‫وجار ُه الأحمق‪.‬‬ ‫مثلهُم غفت‪،‬‬ ‫�أمنيتي‬ ‫�أنا الها ِئم امللعون باغرتابه‬ ‫عينيك‬ ‫واملبح ُر يف‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫ُ‬ ‫كزورق �ضا ِئع‬ ‫�ضفائرها الأطفال‪،‬‬ ‫يا قدر ًا‪ ،‬ترعى بني‬ ‫ِ‬ ‫كاحلمالن‬ ‫النوار�س‬ ‫وعلى �شاطئها تنا ُم‬ ‫ِ‬ ‫الرجال‪،‬‬ ‫واحال ُم ِ‬ ‫حولك مثلي كالطيور‪،‬‬ ‫يحومون ِ‬ ‫نبعك‬ ‫يخ�شون ِ‬ ‫بئرك‬ ‫يهابون ِ‬ ‫حر العيون‪,‬‬ ‫وي�ص ّلون ِ‬ ‫فيك ِ�س ِ‬ ‫اخ�شاك �أنا‬ ‫مثلهُم‬ ‫ِ‬ ‫بك‪،‬‬ ‫مثلهُم احلُم ِ‬ ‫ومثلهُم اي�ضا‬ ‫مك على ب�ساط القمر‬ ‫�أر�سُ ِ‬ ‫ُ‬ ‫رغيف خبز �ساخن‬ ‫يمُ ط ُرين جوع ًا ورغبة‪،‬‬ ‫بك‪،‬‬ ‫وحني � ّأه ُم ِ‬ ‫تتبخرين‬ ‫منك غ ُ‬ ‫ري هذا الدبيبُ‬ ‫وال يبق ِ‬ ‫يف دمي‪.‬‬ ‫ُ‬ ‫بك‬ ‫حلمت ِ‬ ‫خطواتك‬ ‫لوقع‬ ‫ِ‬ ‫الت ِهبُ �شغف ًا ِ‬

‫تتعاىل بني مع�صمي‪،‬‬ ‫بحكمة غانية‬ ‫تتغنجني‬ ‫ِ‬ ‫متت ِه ُن �إغواء الرجال‪ ,‬امثايل‬ ‫ُ‬ ‫بك‬ ‫حلمت ِ‬ ‫رغيف ًا يُ�شب ُع ّ‬ ‫يف جوع الذاكرة‬ ‫فال يخ�شى برد ال ُغربة‬ ‫يا امر�أة هزمتني‬ ‫حتى يف ا ُ‬ ‫حللم‪.‬‬ ‫يتلب�سُ ني �سُ هاد ُِك‬ ‫ُ‬ ‫يحط على مفرقي‬ ‫زهر اليا�سمني‪،‬‬ ‫عيناك مثل ذئبة‬ ‫تحُ ا�صرين ِ‬ ‫مت ُّد �إ ّ‬ ‫يل خمالب جوعها‪،‬‬ ‫ُ‬ ‫تنه�شني‬ ‫ومتز ُق الرجل املُجهد ّ‬ ‫يف‬ ‫ِ‬ ‫هذا التائه احلزين‪،‬‬ ‫ما ِز ُ‬ ‫�صوبك يد ًا مقطوعة الرجاء‬ ‫لت �أم ُد‬ ‫ِ‬ ‫طيفك‪،‬‬ ‫علني � ُ‬ ‫أمل�س ِ‬ ‫لكنك ال مت ُكثني طويالً‬ ‫أول ال�صباح‬ ‫كحُ لم � ِ‬ ‫يا امر�أة تتثاءبُ على �أر�ضي‪� ،‬أنوثتها‬ ‫فيور ُق امللحُ‬ ‫ِ‬ ‫احلرمان‪،‬‬ ‫ويزه ُر ِ‬ ‫عنك ثقل ال�سنني‬ ‫�ضعي ِ‬ ‫يدك‬ ‫هاتي ِ‬ ‫وارك�ضي فر�س ًا جموح ًا‬ ‫على ج�سدي‬ ‫ال تهجعي‪،‬‬ ‫ارك�ضي حد التعب‬ ‫حد ان�شطار الوجع‬ ‫وقهر الزمن‬ ‫فيك‬ ‫حد ان�صهاري ِ‬ ‫وانطفاء الأرق‪،‬‬ ‫وانت ت�ص ِهلني‬ ‫احبك ِ‬ ‫فانا ِ‬ ‫أر�ض جدودي‬ ‫على � ِ‬ ‫وانت عليها ترك�ضني‪،‬‬ ‫احبك ِ‬ ‫ِ‬ ‫فيا امر�أة هزمتني‬ ‫حتى يف الغيب‪،‬‬ ‫ُ‬ ‫ُنك‬ ‫د‬ ‫م‬ ‫يف‬ ‫ل�ست اول اخلا�سرين‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫ُ‬ ‫ول�ست اول البائ�سني‬ ‫ُ‬ ‫قدانك‪.‬‬ ‫وال اول النادبني ف ِ‬

‫يت�سلح بها املرتجم كي يكون ناجحا؟‬ ‫ ال��و���س��ائ��ل ال��ت��ي يت�سلح بها املرتجم‬‫هي اللغة‪ ،‬ومقدرته على خلق قامو�سه‬ ‫ال��ل��غ��وي ال�ترج��م��ي‪ ،‬ف�����ض�لا ع��ن ثقافة‬ ‫متميزة ودراية تامة ب�أهمية ما يرتجمه‬ ‫وم���ا ي�����ش��ك��ل��ه م���ن �إ���ض��اف��ة ن��وع��ي��ة �إىل‬ ‫ثقافتنا‪ ،‬فاملرتجم الناجح بر�أيي هو من‬ ‫يقر�أ كثريا ويرتجم قليال‪.‬‬ ‫* هل تعتقد �أن ترجمة الآداب الأخرى‬ ‫للعربية ت�شكل و�سيلة مثاقفة وتباد ًال‬ ‫ثقافي ًا؟‬ ‫ �أك��ي��د �أن ال�ترج��م��ة �إىل العربية هي‬‫م��ث��اق��ف��ة وت���ب���ادل ث��ق��ايف‪ ،‬ول��ك��ن حركة‬ ‫الرتجمة يف كل البالد العربية �ضعيفة‬ ‫ج��دا‪ ،‬ففي تقرير ل�ل�أمم املتحد ن�شر يف‬ ‫ال�سنوات الأخ�يرة‪� ،‬أف��اد بان ما يرتجم‬ ‫يف ا�سبانيا وح��ده��ا يف �سنة واح��دة‬ ‫يعادل ما ترجمه العرب منذ عهد امل�أمون‬ ‫وح��ت��ى وق��ت��ن��ا ال���راه���ن‪ ،‬وه����ذا تقرير‬ ‫خطري يتطلب من املعنيني �إيجاد �آليات‬ ‫خا�صة وعاجلة ل�سد النق�ص ولو بالقدر‬ ‫املمكن‪.‬‬ ‫ع���دم وج���ود م��ا يعنى ب��ح��ق��وق امل�ؤلف املعنية بالن�شر‪ ،‬وه��ذه بحد ذاتها عقبة امللتزمة ب�شراء حقوق امل�ؤلف من دور * عملية الرتجمة يقال �إنها تفقد الروح‬ ‫�سواء من قبل دور الن�شر اخلا�صة يف كبرية �أم���ام امل�ترج��م ال��ذي ي�ضطر �إىل الن�شر الأجنبية ‪.‬‬ ‫الأ�صلية للن�ص املرتجم؟‬ ‫العراق �أو من قبل امل�ؤ�س�سات احلكومية �إر�سال ن�صه �إىل الدور العربية الأخرى * ما الو�سائل والآل��ي��ات التي يجب �أن ‪ -‬ه���ذا ك�ل�ام غ�ي�ر ���ص��ح��ي��ح‪ ،‬ف��ل��ك��ل لغة‬

‫مفاتيحها ال��ب�لاغ��ي��ة‪ ،‬وت��ب��ق��ى امل�س�ألة‬ ‫م��ت��ع��ل��ق��ة ب��امل�ترج��م ن��ف�����س��ه‪ ،‬ل��ذل��ك جند‬ ‫ترجمات ع��دي��دة لن�ص واح���د برتجمة‬ ‫�أك�ث�ر م��ن م�ترج��م واح���د‪ ،‬ف��ال��ق��ر�آن مثال‬ ‫ل��ه �أك�ثر م��ن ع�شرين ترجمة �إىل اللغة‬ ‫الفرن�سية ال يعني هذا �أن هذه الرتجمة‬ ‫جيدة حافظت على روح الن�ص وتلك مل‬ ‫حتافظ‪ ،‬و�إمنا تعني القدرة على مقاربة‬ ‫الن�ص بطريقة �أو ب���أخ��رى‪� .‬أن بالغة‬ ‫اللغة التي يرتجم �إليها هي من تخلق‬ ‫روحا جديدة مبدعة‪.‬‬ ‫* م���ا ر�أي�����ك ب��ال��ق��ول (امل�ت�رج���م خائن‬ ‫للن�ص)؟‬ ‫ هذا قول قدمي مل ي�صمد �أمام �أي لغة‪.‬‬‫ففي البدء هناك اختالف يف �آليات اللغة‪.‬‬ ‫فمثال اللغات الالتينية تبد�أ بالكتابة من‬ ‫الي�سار �إىل اليمني‪� ،‬أما العربية فالكتابة‬ ‫بها من اليمني �إىل الي�سار‪ ،‬اجلملة يف‬ ‫تلك اللغات �أ�سمية ويف العربية فعلية‪،‬‬ ‫يف بع�ض اللغات هناك �أكرث من خم�سة‬ ‫ع�شر زمنا كالفرن�سية مثال‪ ،‬ويف العربية‬ ‫ثالثة �أزم��ن��ة فقط‪� .‬إذن هناك اختالف‬ ‫يف املبنى ولي�س يف املعنى‪ ،‬وهذا لي�س‬ ‫خيانة على الإطالق‪ .‬اخليانة عندما نغري‬ ‫املعنى مبعنى مغاير متاما‪.‬‬

‫الأمري عبد الإله‪� ..‬صورة قلمية‬

‫فقط ابت�سمي‪ ..‬ديوان �شعري بـ�إح�سا�س طفويل‬

‫�صدرتْ عن امل�ؤ�س�سة العربية‬ ‫ل��ل��درا���س��ات وال��ن�����ش��ر طبعة‬ ‫ج���دي���دة م��ن��ق��ح��ة ومو�سعة‬ ‫من كتاب عطا عبد الوهاب‪،‬‬ ‫الأديب والدبلوما�سي العراقي‬ ‫ال�سابق املقيم يف الأردن‪ .‬يف‬ ‫ه���ذا ال��ك��ت��اب ����ص���ورة قلمية‬ ‫ل�ل�أم�ير ع��ب��د الإل����ه‪ ،‬الو�صي‬ ‫على عر�ش العراق ملدة ناهزت‬ ‫ع���ق���دي���ن م����ن ال����زم����ن‪ ،‬حتى‬ ‫ح��دوث ان��ق�لاب ال��راب��ع ع�شر‬ ‫من متوز‪ /‬يوليو �سنة ‪1958‬‬ ‫يف بغداد‪ .‬كتب هذه ال�صورة‬ ‫القلمية ال�سكرتري اخلا�ص‬ ‫يف ال��دي��وان امللكي العراقي‬ ‫عطا عبد ال��وه��اب‪ ،‬املعار من‬ ‫ال�سلك الدبلوما�سي �إىل ذلك‬ ‫العمل يف ال�سنتني الأخريتني‬ ‫من العهد امللكي يف العراق‪.‬‬ ‫ويف هذه ال�صورة القلمية جوانب �إن�سانية متعددة ل�شخ�صية الأمري عبد الإله لعلها‬ ‫غري معروفة لدى الكثريين‪ .‬ولعل كتابة هذه ال�صورة القلمية‪ ،‬يف �سياق �سرية ذاتية‬ ‫للكاتب‪ ،‬ت�ضفي عليها بعدا حميميا يت�صف بال�صدق مع الذات‪ ،‬وين�صف الأمري الذي‬ ‫يوجد «يف �سرية حياته الكثري الكثري من عنا�صر امل�أ�ساة«‪ ،‬كما يقول �سليمان املو�سى‬ ‫يف مقدمته للكتاب‪ .‬يقع الكتاب يف ‪� 136‬صفحة من القطع املتو�سط‪.‬‬

‫وم�ضامينه ولكنه ينم عن بذرة �شاعرة �سيكون لها ر�سم‬ ‫عرض ‪ :‬ناصر محسن المعاضيدي‬ ‫َتت�سم ق�صائد ال�شاعرة غ�سق طالل بالب�ساطة والعفوية يف دنيا �شاعرات العراق‪.‬‬ ‫ول��ك��ن عندما ت�شرع يف ال��ق��راءة والتمعن يف �سطور‬ ‫مفرداتها جند اح�سا�س ًا طفولي ًا نقي ًا ي�صب يف غاللة نقية‬ ‫من ال�شعور امل�سكون ب��احل��ب‪ ..‬فهي حتتفظ بح�ضانة‬ ‫طفولتها و�سكينة الدفء الذي احتواها �سرير من �ضمها‬ ‫اىل �صدره فهي برغم الب�ساطة ق�صائدها تقول ما تريد ان‬ ‫تقول بكل جر�أة ولكن بدون ان ت�صيب او جترح فهي ال‬ ‫جتزع وال حتزن برغم ق�ساوة ما يحيط بها فهي تقول يف‬ ‫ق�صيدة فقط ابت�سمي‪:‬‬ ‫ال حتزين لو كانت ت�صرفاتكم تزعجك‬ ‫او حتى ام كالمهم يجرحك‬ ‫تن�ساب ق�صائد ال�شاعرة غ�سق بهكذا منط من احلكائية‬ ‫امل��دوم��ة بالب�ساطة والعفوية فهي ت��رى العامل من عني‬ ‫طفولة من عني براءة‪ .‬الديوان يحمل غرابة �شاعرة طفلة‬ ‫ابتكرت م�شاعرها وا�صبحت ت�ستقبل ال�صد والهجران‬ ‫واحلب والوعد فهي بكل مكوناتها العفوية تت�صمت يف‬ ‫جمل معربة تدرك انها �سوف ت�صيب كبد اال�شياء‪:‬‬ ‫ال ترفعي ر�أ�س احد‬ ‫لكي ال حتمليه بيديك‬ ‫حتمل غ�سق ب��ذره املوهبة التي لو �سقيت مبعني ثقافة‬ ‫�شعرية م�ؤهلة �سوف جتد موقع قدمها‪ .‬ال �سيما وانها‬ ‫متلك جر�أة البوح والكتابة عما جتده قريبا من نف�سها‪.‬‬ ‫ال��دي��وان ا�شعرنا ب�صدق ما كتب برغم ب�ساطة تركيبة‬

‫حممود دروي�ش حا�ضر ًا يف اليوم العاملي للكتاب‬ ‫نظمتْ جمعية «تعليم بال حدود» ال�سودانية‪ ،‬يوما للقراءة يف ‪ 11‬مدينة يف البالد و‪ 4‬مدن عربية‪� ،‬إهدا ًء لل�شاعر الفل�سطيني‬ ‫الراحل حممود دروي�ش (‪ .)2008-1941‬وبد�أت فعالية القراءة التي حملت �شعار «على هذه الأر�ض ما ي�ستحق احلياة» يف‬ ‫مدن اخلرطوم (و�سط) و�شندي (�شمال و�سط) والق�ضارف و ك�سال (�شرق) والفا�شر وال�ضعني (غرب) والدمازين (جنوب �شرق)‬ ‫والأبي�ض (جنوب غرب) ومدين (جنوب و�سط) والدومي و الكوة (جنوب)‪ .‬كما نظمت اجلمعية ال�سودانية الفعالية ذاتها التي‬ ‫تتزامن مع اليوم العاملي للكتاب‪ ،‬يف العا�صمتني امل�صرية القاهرة والعمانية م�سقط ومدينتي دبي والقد�س‪ .‬وقالت الروائية‬ ‫ال�سودانية �سارة اجلاك على هام�ش الفعالية يف العا�صمة اخلرطوم �إن «يوم القراءة مبثابة لقاء مبا�شر بني الكتاب والقراء؛‬ ‫حيث يقوم الكاتب بقراءة جمتزء من كتبه �أمام جمموعة من القراء‪ ،‬يف حلقات متعددة‪ ،‬لتبد�أ بعدها جل�سات نقا�ش حول ما قدم‬ ‫الكتاب»‪ .‬و�أ�ضافت �سارة‪« :‬الفعالية ت�شجع الأجيال ال�شابة على تقدمي ر�ؤيتهم حول الكتب املن�شورة‪ ،‬وتقدمي نقد ميهد لإخراج‬ ‫مبدعني جدد على ال�ساحة الثقافية يف ال�سودان»‪ .‬وتقيم جمعية «تعليم بال حدد» يوم القراءة ب�شكل �سنوي يف عدد من املدن‬ ‫ال�سودانية بهدف ت�شجيع املجتمع ال�سوداين على االهتمام بالقراءة وق�ضايا التعليم‪ .‬ونظمت �أول فعالية للقراءة يف العام‬ ‫‪ 2012‬بال�ساحة اخل�ضراء يف اخلرطوم‪ ،‬والحق ًا تطورت الفعالية لت�شمل مدن ًا �سودانية �أخرى ومدنا عربية توجد فيها جاليات‬ ‫�سودانية كبرية‪ .‬وجمعية «تعليم بال حدود» (غري حكومية) تن�شط يف من �أجل تطوير التعليم املدر�سي يف ال�سودان‪ ،‬ودفع‬ ‫املجتمع لالهتمام بق�ضايا التعليم حيث تكون على قائمة �أولوياته‪ .‬ويحتفي العامل يف ‪� 23‬أبريل‪/‬ني�سان من كل عام‪ ،‬بـ»اليوم‬ ‫العاملي للكتاب وحق امل�ؤلف» الذي �أقرته منظمة الأمم املتحدة للرتبية والعلم والثقافة (اليون�سكو) عام ‪.1995‬‬

‫«ر�سائل من احلرب» للربتغايل �إيفو فريرا‪ ..‬يوميات غري عادية من اجلبهة يف �أنغوال‬ ‫يمُ كن‪ ،‬جم��از ًا‪ ،‬القول �أن يف كل فيلم جيّد ما مييزه من‬ ‫عنا�صر �صناعته‪ ،‬يكون جيد ًا بالقدر الذي ا�ستطاع التميّز‬ ‫يف ذلك‪ ،‬وبالقدر الذي يكون فيه جيد ًا‪ ،‬بحدود �أدنى ما‪،‬‬ ‫يف العنا�صر الأخرى كذلك‪ .‬بتطبيق هذه الفكرة على فيلم‬ ‫«ر�سائل من احلرب» للربتغايل �إيفو فريرا جند �أنه فع ًال‬ ‫متيّز لطريقة �سرده حلكايته‪ ،‬من دون �أن ي�صل لتوظيف‬ ‫جمايل منا�سب لباقي العنا�صر يف خدمة هذا التميّز‪ ،‬فلم‬ ‫ي�أت الفيلم‪� ،‬أخري ًا‪ ،‬بال�شكل الأف�ضل يف ما متيّز به‪� .‬أما ما‬ ‫ميّز الفيلم فكان اعتمادَه على تقنية «الڤوي�س �أوڤر»‪ ،‬وهو‬ ‫�صوت من خارج الإط��ار‪ ،‬يروي‪ ،‬مع ال�صورة‪ ،‬احلكاية‪،‬‬ ‫و�أما العنا�صر الأخ��رى فكانت ال�صورة واحلكاية ذاتها‬ ‫وكل ما ميكن �أن ي�ؤخذ بعني االعتبار يف تقييمات الأفالم‪.‬‬ ‫ُتنقل حكاية الفيلم‪ ،‬بغالبيتها‪ ،‬من خالل ر�سائل ير�سلها‬ ‫�أنطونيو �إىل حبيبته‪ُ ،‬تقر�أ ب�صوته �أحيان ًا وب�صوتها‬ ‫�أحيان ًا �أخرى‪ ،‬من بداية الفيلم �إىل نهايته‪ .‬ت�أتي القراءة‬

‫مدموجة م��ع الأ���ص��وات الواقعية للمَ�شاهد‪ :‬ال�ضجة‪،‬‬ ‫ال�صراخ‪ ،‬الكالم غري املفهوم‪ ،‬وبع�ض الكالم املفهوم‪،‬‬ ‫بالربتغايل‪ ،‬ك�أننا ن�سمعه َع َر�ض ًا بني ر�سالة و�أخرى تتم‬ ‫قراءتها‪� ،‬أي ن�سمعها‪ ،‬من ر�سائله‪ .‬الفكرة مميزة لكنها‬ ‫مرهقة للمُ�شاهد‪ ،‬ميكن من خاللها اال�ستفادة من ميزات‬ ‫الأدب‪� ،‬إذ يروي �أحدهم ما يح�صل‪� ،‬أو يقر�أ �أحدهم من‬ ‫كتاب‪ ،‬ون�سمعه‪ ،‬خا�صة �أننا �أمام ر�سائل مليئة بالعاطفة‬ ‫واحلب وال�شوق‪ ،‬مليئة بال�شاعرية واملجازات‪ ،‬خا�صة‪،‬‬ ‫كذلك‪ ،‬و�أن البطل يكتب رواية هي حكايته‪� ،‬أو هي هذه‬ ‫الر�سائل‪ ،‬وه��ي فع ًال مكتوبة بلغة �أدب��ي��ة‪ .‬قد تف�سّ ر لنا‬ ‫ذلك حقيق ُة �أن الفيلم م�أخوذ عن رواية مرا�سالت للكاتب‬ ‫الربتغايل امل��ع��روف �أنطونيو لوبو �أنتوني�ش‪ .‬اللغة‬ ‫الأدبية هذه لن تتواجد يف احل��وارات‪� ،‬أي حوارات يف‬ ‫ال�سينما‪ ،‬وما يجعل الفيلم «ثقي ًال» هو نقل حكايته من‬ ‫خاللها‪� .‬أنطونيو‪ ،‬جندي طبيب يف احلرب اال�ستعمارية‬

‫للربتغال يف �أنغوال بني عامي ‪ 1971‬و ‪ .1973‬مي�ضي‬ ‫معظم وقته يف ت�شخي�ص وع�لاج املر�ضى ويف كتابة‬ ‫ر�سائله والتي هي رواية �سيعطي ف�صلها الأول ل�ضابط‬ ‫كي يقر�أه‪ .‬عالقته جيدة مع اجلميع وينال احرتامهم‪.‬‬ ‫ال جمال عمله وال طبيعة �شخ�صيته ي�ساعدانه ملواجهة‬ ‫�أه��وال احل��رب مع الثوار من �أه��ل البالد‪ ،‬وذل��ك بخالف‬ ‫ب��اق��ي رف��اق��ه‪ ،‬وه��م مقاتلون‪� .‬شوقه لزوجته‪/‬حبيبته‬ ‫ولطفلهما يف ال�برت��غ��ال ي�سيطر عليه‪ ،‬على م��ا يفعله‬ ‫ويحكيه وهو بعيد عنهما‪ .‬ي�صوّ ر الفيلم يوميات عادية‬ ‫له هناك‪ ،‬ال حكاية واحدة فيه وال حكايات فرعية جديرة‬ ‫باملتابعة‪ .‬هنالك فقط يومياته التي ن�شاهدها ور�سائله‬ ‫ال�شاعرية التي ن�سمعها مبا فيها من و�صف وبوح يحكيه‬ ‫حلبيبته‪ ،‬بطريقة ما جمع املخرج ما ن�سمعه مبا ن�شاهده‪،‬‬ ‫ب�شكل مل يكن الأف�ضل‪ ،‬و�إن كانت الفكرة يف ذلك جاذبة‬ ‫وجمالية‪.‬‬


‫الأربعاء املوافق ‪ 26‬من ني�سان ‪ 2017‬العدد ‪ 3749‬ـ ال�سنة الرابعة ع�شرة‬ ‫‪Wednesday,26 April. 2017 No. 3749 Year 14‬‬

‫أكد أن الحديث عن انتهاء مسيرته في غير محله‬

‫�إبراهيموفيت�ش متحدي ًا الرباط ال�صليبي‪� :‬أراكم قريب ًا‬ ‫وكاالت – متابعة المشرق‬

‫َ‬ ‫قلل النجم ال�سويدي زالت��ان ابراهيموفيت�ش‬ ‫مهاجم مان�ش�سرت يونايتد االنكليزي من �أهمية‬ ‫التقارير التي حتدثت عن قرب انتهاء م�سريته‬ ‫الكروية بعد الإ�صابة القوية التي تعر�ض لها‬ ‫العمالق ال�سويدي‪ .‬وتعر�ض ابراهيموفيت�ش‬ ‫لإ���ص��اب��ة ق��وي��ة ب��ق��ط��ع يف ال���رب���اط ال�صليبي‬ ‫الأمامي واخللفي لركبته خالل مباراة فريقه‬ ‫مع اندرخلت البلجيكي اخلمي�س يف م�سابقة‬ ‫"يوروبا ليغ"‪ .‬و�أك��د املهاجم ال�سويدي يف‬ ‫ح�����س��اب��ه ع��ل��ى م��وق��ع ال��ت��وا���ص��ل االجتماعي‬ ‫"ان�ستاغرام" �أن احلديث عن انتهاء م�سريته‬ ‫يف غري حمله بتاتا‪ ،‬قائال يف تعليق مع �صورة‬ ‫لركبته‪�" :‬أوال‪� ،‬شكرا لكم على ك��ل حمبتكم‬ ‫ودعمكم‪ .‬اجلميع يعرف ب�أين �أ�صبت يف ركبتي‬ ‫و�س�أبتعد عن كرة القدم لبع�ض الوقت‪� .‬س�أجتاوز‬ ‫هذه املرحلة ك�أي �شيء �آخر و�س�أعود �أقوى من‬ ‫ال�سابق بكل ت�أكيد"‪ .‬وختم ب�شيء من التحدي‬ ‫"�سبق يل �أن لعبت بقدم واحدة‪ ،‬وبالتايل لن‬ ‫ي�شكل الأمر �أي م�شكلة بالن�سبة يل‪ ،‬هناك �شيء‬ ‫واحد �أكيد‪� ،‬س�أعتزل اللعب عندما �أرغب يف ذلك‬ ‫ولكن لي�س ب�سبب �آخر‪ ،‬اال�ست�سالم غري متاح‪،‬‬ ‫نلتقي قريبا"‪ .‬وحتدثت بع�ض التقارير اىل‬ ‫�أن��ه‪ ،‬ونظرا اىل كونه يف اخلام�سة والثالثني‬ ‫م��ن ع��م��ره‪ ،‬ف���ان ابراهيموفيت�ش ل��ن يتمكن‬

‫م��ن ا�ستعادة كامل عافيته واملناف�سة جمددا‬ ‫على �أعلى امل�ستويات‪ .‬جدير بالذكر �أن عقد‬

‫ابراهيموفيت�ش مع مان�ش�سرت يونايتد ينتهي‬ ‫يف اواخر املو�سم احلايل‪ ،‬علما �أنه ان�ضم �إىل‬

‫ال�شياطني احلمر ال�صيف املا�ضي ق��ادم��ا من‬ ‫باري�س �سان جرمان الفرن�سي‪.‬‬

‫�سان جريمان يفا�ضل بني �صفقتني من العيار الثقيل‬ ‫وكاالت – متابعة المشرق‬

‫| رياضة عالمية |‬

‫‪9‬‬

‫العني �إىل ثمن نهائي دوري‬ ‫�أبطال �آ�سيا‬ ‫وكاالت – متابعة المشرق‬

‫بل َغ العني االماراتي‪ ،‬بطل ‪ 2003‬وو�صيف ‪ 2005‬و‪ ،2016‬الدور ثمن‬ ‫النهائي مل�سابقة دوري ابطال ا�سيا يف كرة القدم بفوزه الكبري على‬ ‫م�ضيفه ذوب اهن االيراين ‪�-3‬صفر االثنني على ملعب فوالد �شهر يف‬ ‫�أ�صفهان يف اجلولة اخلام�سة قبل االخ�يرة من مناف�سات املجموعة‬ ‫الثالثة يف دور املجموعات‪ .‬و�سجل الكولومبي دانيلو �أ�سربيا (‪)25‬‬ ‫وعمر عبد الرحمن (‪ )60‬و�شقيقه حممد عبد الرحمن (‪ )81‬الأهداف‪.‬‬ ‫و�أهدر الهندورا�سي خريي بنغ�ستون ركلة جزاء للفريق االيراين يف‬ ‫الدقيقة الرابعة من الوقت بدل ال�ضائع لل�شوط الأول‪ .‬وانتزع العني‬ ‫�صدارة املجموعة بر�صيد ‪ 9‬نقاط م�ستغال خ�سارة االهلي ال�سعودي‬ ‫املت�صدر ال�سابق ام��ام م�ضيفه بونيودكور االوزبك�ستاين �صفر‪2-‬‬ ‫يف ط�شقند‪ .‬ويتقدم العني بفارق نقطة واح��دة عن االهلي ونقطتني‬ ‫عن ذوب اه��ن‪ ،‬ومب��ا ان االخ�يري��ن �سيلتقيان يف اجلولة ال�ساد�سة‬ ‫االخرية يف ‪ 8‬ايار‪/‬مايو املقبل‪ ،‬فان الفريق االماراتي الذي ي�ست�ضيف‬ ‫بونيودكور‪� ،‬ضمن احد املركزين االول او الثاين‪ .‬ويت�أهل �أول فريقني‬ ‫من كل جمموعة �إىل دور ال��ـ‪ 16‬ال��ذي تقام مناف�ساته بنظام الذهاب‬ ‫والإياب خالل �شهر �أيار‪/‬مايو املقبل‪ .‬وكرر العني �سيناريو الن�سخة‬ ‫املا�ضية عندما تعادل مع ذوب اهان يف العني ذهابا ثم هزمه ايابا يف‬ ‫ا�صفهان‪ .‬وجنح العني يف افتتاح الت�سجيل عرب ا�سربيا الذي ا�ستفاد‬ ‫من عر�ضية الربازيلي كايو فرنانديز ف�سددها خادعة حاول حار�س‬ ‫مرمى ذوب اهان حممد مظهري �صدها بدون ان ينجح يف ذلك (‪.)26‬‬ ‫وك��ان ذوب اه��ان قريبا من التعادل بعدما احت�سبت له ركلة جزاء‬ ‫�سددها بنغ�ستون لكن حار�س مرمى العني خالد عي�سى الذي اختري‬ ‫اف�ضل العب يف املباراة ام�سك كرته بدون عناء (‪ .)45‬وا�ضاف عمر‬ ‫عبد الرحمن الهدف الثاين من جمهود فردي رائع انهاه بت�سديدة قوية‬ ‫زاحفة من خارج املنطقة على ي�سار احلار�س مظهري (‪ ،)60‬ثم ا�ضاف‬ ‫�شقيقه حممد الهدف الثالث (‪.)81‬‬

‫نيمار ي�سخر من ريال مدريد بـ(�صورة) مع مي�سي و�سواريز‬

‫�إدين�سون كافاين‪ .‬و�أ�ضافت �أن �إدارة النادي الباري�سي‬ ‫تفا�ضل ب�ين ك��ل م��ن بيري �إمي��ري��ك �أوب��ام��ي��اجن قائد‬ ‫منتخب اجل���اب���ون‪ ،‬وم��ه��اج��م ب��ورو���س��ي��ا دورمتوند‬ ‫الأمل��اين‪ ،‬وكذلك �أليك�سي�س �سان�شيز مهاجم �آر�سنال‬ ‫الإجنليزي‪ ،‬الذي مل يتو�صل لأي اتفاق لتمديد عقده‬ ‫مع �إدارة النادي اللندين‪ ،‬والذي ينتهي �صيف العام‬ ‫املقبل ‪ .2018‬وت�ضم خيارات �أون��اي �إمي��ري املدير‬ ‫الفني لباري�س �سان جريمان يف خط الهجوم بخالف‬ ‫كافاين‪ ،‬كل من جوليان دراك�سلر‪� ،‬آنخيل دي ماريا‪،‬‬ ‫وعلى ف�ترات متباعدة ي�شارك كل من لوكا�س مورا‪،‬‬ ‫وخافيري با�ستوري‪.‬‬

‫يُخطط م�س�ؤولو نادي باري�س �سان جريمان الفرن�سي‪،‬‬ ‫لإبرام �صفقة من العيار الثقيل خالل فرتة االنتقاالت‬ ‫ال�صيفية عقب نهاية املو�سم اجل���اري‪ ،‬لتدعيم خط‬ ‫الهجوم‪ .‬و�أ�شارت جملة فران�س فوتبول الفرن�سية‪،‬‬ ‫�إىل �أن �إدارة النادي برئا�سة‬ ‫نا�صر اخلليفي حتاول‬ ‫ب����ك����ل ق��������وة �إب���������رام‬ ‫�صفقة قوية يف خط‬ ‫ال����ه����ج����وم مل���ع���اون���ة‬ ‫الأوروج����������وي����������اين‬

‫هجوما ً‬ ‫ً‬ ‫الذعا على بيل بعد الكال�سيكو‬ ‫�صحف مدريدية ت�صب‬ ‫وكاالت – متابعة المشرق‬

‫�شنتْ و�سائل الإعالم الإ�سبانية ال�شهرية هجوما‬ ‫الذع��ا على النجم الويلزي غاريث بيل جناح‬ ‫ري��ال مدريد بعد امل�ستوى الباهت ال��ذي ظهر‬ ‫فيه خالل مباراة الكال�سيكو �أمام بر�شلونة‪،‬‬ ‫ف�ضال ع��ن م��ع��ان��ات��ه م��ن الإ���ص��اب��ات ب�شكل‬ ‫م��ت��ك��رر‪ .‬وت��ع��ر���ض ال��ن��ادي امللكي ل�ضربة‬ ‫يف م��ب��اراة الكال�سيكو با�صابة غاريث‬ ‫ب��ي��ل ال���ذي مل ينعم ط��وي�لا ب��ع��ودت��ه من‬ ‫�إ�صابة �أبعدته عن املباراتني الأخريتني‪،‬‬ ‫ومب�شاركته املئة يف الدوري الإ�سباين‪،‬‬ ‫ما ا�ضطر مبدرب الفريق امللكي زيدان‬ ‫اىل ا���س��ت��ب��دال��ه مب��ارك��و ا�سين�سيو‬ ‫عند الدقيقة ‪ 40‬من املباراة التي‬ ‫خ�����س��ره��ا امل�يري��ن��غ��ي يف معقله‬ ‫ب��ن��ت��ي��ج��ة ‪ 3-2‬يف املرحلة‬ ‫الثالثة والثالثني من الدوري‬ ‫الإ���س��ب��اين‪ .‬ويف تقرير لها‬ ‫بعد مباراة الكال�سيكو قالت‬

‫�صحيفة "ماركا" املقربة من �أ�سوار النادي امللكي �أن‬ ‫بيل تعر�ض لـ‪� 17‬إ�صابة خالل م�سريته االحرتافية‪،‬‬ ‫وهو رقم كبري ج��د ًا يو�ضح �أن هناك خلال وا�ضحا‬ ‫غ�ير م��ع��روف م�����ص��دره حت��دي��د ًا يف تركيبة النجم‬ ‫الويلزي‪ ،‬خا�صة و�أن��ه تعر�ض لإ�صابة يف الع�ضلة‬ ‫النعلية ‪ 8‬م��رات‪ 6 ،‬يف القدم الي�سرى واثنتان يف‬ ‫القدم اليمنى‪ .‬و�أ�شارت ال�صحيفة �إىل �أن بيل بات ال‬ ‫يقدم �أي �إ�ضافة للفريق امللكي‪ ،‬الفتة �إىل �أن الالعب‬ ‫يعيد �سيناريو تكرر كثري ًا يف ال�سنوات الأخرية‬ ‫مع العبني �آخرين �أمثال الربازيلي ريكاردو كاكا‪،‬‬ ‫والرتكي ن��وري �شاهني‪ ،‬والهولندي �آري�ين روبن‪،‬‬ ‫حيث �أم�ضو ًا جميعهم �أوقاتا طويلة يف امل�ست�شفى‬ ‫بد ًال من التواجد داخل امللعب‪� .‬أما �صحيفة "�أ�س"‬ ‫املدريدية الأخ���رى ف�أ�شارت �إىل �أن خطوة جتديد‬ ‫عقد غاريث بيل حتى عام ‪ 2022‬كانت خاطئة جد ًا‪،‬‬ ‫لأن الالعب مل يخ�ض �سوى ‪ %41‬فقط من مواجهات‬ ‫الفريق هذا املو�سم‪ ،‬بالرغم و�أنه يتح�صل على راتب‬ ‫كبرية للغاية ميكن تقدميه لالعب بنف�س م�ستواه وال‬ ‫يتعر�ض لهذا الكم الهائل من الإ�صابات‪.‬‬

‫وكاالت – متابعة المشرق‬

‫ك���انَ ال�لاع��ب ال����دويل ال�برازي��ل��ي ن��ي��م��ار دا �سيلفا‬ ‫�أب��رز الغائبني عن "الكال�سيكو" املثري الذي فاز به‬ ‫فريقه بر�شلونة على م�ضيفه ري��ال مدريد‪ ،‬مبلعب‬ ‫"�سانتايغو برينابيو"‪ ،‬حل�ساب اجل��ول��ة ال��ـ‪33‬‬ ‫م��ن ال���دوري الإ���س��ب��اين لكرة ال��ق��دم‪ .‬وغ��اب النجم‬ ‫ال�برازي��ل��ي ع��ن امل��واج��ه��ة ب�سبب عقوبة الإيقاف‬ ‫امل��ق��درة بـ ‪ 3‬مباريات بعد ط��رده يف م��ب��اراة ملقة‪،‬‬ ‫خالل اجلولة الـ ‪ 31‬من بطولة "الليغا" واعرتا�ضه‬ ‫على قرار احلكم �أثناء مغادرته امليدان‪ .‬ولعل غيابه‬ ‫عن مواجهة ري��ال م��دري��د‪ ،‬قد زادت ن�شوة الفوز‪،‬‬ ‫حيث ن�شر نيمار �صورة له مع زميليه الأرجنتيني‬ ‫ليونيل مي�سي و الأوروغوياين لوي�س �سواريز عرب‬ ‫موقع التوا�صل االجتماعي "تويرت" يحتفل فيها‬ ‫على طريقة النجم الأرجنتيني يف ملعب "�سانتياغو‬

‫برنابيو" بالعا�صمة م��دري��د‪ .‬وك��ان كا�سمريو قد‬ ‫�سجل الهدف الأول يف املباراة ل�صالح ريال مدريد‬ ‫يف ال��دق��ي��ق��ة "‪ "28‬ث���م جن���ح م��ي�����س��ي يف تعديل‬ ‫النتيجة يف الدقيقة"‪ ،"33‬قبل �أن ي�ضيف الكرواتي‬ ‫راكيتيت�ش الهدف الثاين لرب�شلونة الدقيقة "‪"73‬‬ ‫ويعادل البديل خامي�س رودريغيز الكفة يف الدقيقة‬ ‫"‪ "86‬ويح�سم الربغوث الأرجنتيني الفوز للنادي‬ ‫الكاتالوين يف الدقيقة "‪ ."92‬ه��ذا و�سمح الفوز‬ ‫لرب�شلونة بانتزاع مركز �صدارة ترتيب "الليغا" من‬ ‫ريال مدريد‪ ،‬حيث يتقدم عن مناف�سه بفارق الأهداف‪،‬‬ ‫مع مباراة م�ؤجلة للنادي امللكي‪� ،‬سيخو�ضها الحق ًا‬ ‫�أمام فريق �سيلتا فيغو‪ .‬يذكر �أن العمالق الكتالوين‬ ‫قد ت�صدر قائمة الليغا الآن بعد �أن ح�صد الثالث نقاط‬ ‫و�صعد �إىل املركز الأول متفوقا بفارق الأهداف عن‬ ‫املريجني �صاحب املركز الثاين‪.‬‬

‫الحرب الكالمية مستمرة‬

‫بيكيه يرد على رامو�س‪ :‬اعتدمت على امل�ساعدات التحكيمية !‬ ‫وكاالت – متابعة المشرق‬

‫مل َيت�أخر امل��داف��ع الإ���س��ب��اين ج�ي�رارد بيكيه‬ ‫جنم فريق بر�شلونة يف الرد على زميله يف خط‬ ‫دف��اع ري��ال مدريد‪ ،‬الإ�سباين �سريجيو رامو�س‪،‬‬ ‫عقب "الكال�سيكو" املثري ال��ذي جمع فريقيهما‪،‬‬ ‫ع��ل��ى ملعب "�سانتياغو برينابيو" حل�ساب‬ ‫اجل��ول��ة ال���ـ‪ 33‬م��ن م�سابقة "الليغا" وانتهى‬ ‫بفوز "البار�سا" بنتيجة ثالثة �أه��داف الثنني‪.‬‬ ‫وكان رامو�س قد ك�شف عقب طرده بان كلماته‬ ‫كانت موجهة لبيكيه بعد حديثه عن التحكيم‪،‬‬ ‫وكرثة ال�شكاوى‪ ،‬والأقاويل عن ا�ستفادة الريال‬ ‫من التحكيم" ‪ ،‬م�ضيف ًا ‪" :‬هو يدافع عن فريقه‪،‬‬ ‫و�أنا �أحاول �أن �أفعل نف�س ال�شيء‪ ،‬لي�س لديَّ خالف‬ ‫�شخ�صي معه‪ ،‬لكن ال تنتظروا مني الذهاب لعناقه"‪.‬‬ ‫وقال بيكيه يف ت�صريحات ل�صحيفة "�آ�س" الإ�سبانية‪:‬‬ ‫"عندما يعود (رام��و���س) للمنزل �سيندم‪� .‬إنها عرقلة‬ ‫وا�ضحة‪ .‬امل�شكلة �أنهم اعتادوا على امل�ساعدات التحكيمية‪،‬‬ ‫وعندما يقوم �أي حكم بعمله جيد ًا ي�صبح �شخ�ص ًا �سيئ ًا"‪.‬‬ ‫يُ�شار � ّأن جريارد بيكيه‪� ،‬أثار اجلدل‪ ،‬يف الكثري من املرات‪،‬‬ ‫على مواقع التوا�صل االجتماعي‪ ،‬متهم ًا التحكيم مبجاملة‬ ‫ريال مدريد‪ ،‬ما كان يدفع رامو�س‪ ،‬للرد عليه ب�صورة م�ستمرة‪.‬‬

‫و�سمح الفوز لرب�شلونة بانتزاع مركز �صدارة ترتيب "الليغا"‬ ‫من ريال مدريد‪ ،‬حيث يتقدم عن مناف�سه بفارق الأهداف‪ ،‬مع‬ ‫مباراة مناق�صة للنادي امللكي‪� ،‬سيخو�ضها الحق ًا �أمام فريق‬ ‫�سيلتا فيغو‪ .‬حيث توا�صلت احلرب الكالمية بني الالعبني‬ ‫الدوليني الإ�سبانيني‪� ،‬سريجيو رامو�س وج�يرارد بيكيه‪،‬‬ ‫حيث ازدادت حدتها عقب "الكال�سيكو" املثري يف ملعب‬ ‫"�سانتياغو برينابيو" حل�ساب اجلولة الـ‪ 33‬من م�سابقة‬ ‫"الليغا" وانتهى بفوز "الرب�سا" بنتيجة ثالثة �أهداف الثنني‪.‬‬ ‫ور�أى �سريجيو رامو�س‪ ،‬قائد فريق ريال مدريد‪ّ � ،‬أن البطاقة‬ ‫احلمراء‪ ،‬التي ح�صل عليها‪ ،‬خالل الدقيقة الـ ‪ 77‬من مباراة‬ ‫الأحد كان مبالغا فيها‪ .‬وقال رامو�س‪ ،‬يف ت�صريحات �صحفية‬ ‫بعد نهاية اللقاء‪":‬البطاقة احلمراء مبالغ فيها‪� .‬صحيح �أنني‬ ‫وجه كالمه‪،‬‬ ‫ت�أخرت‪ ،‬لكن مي�سي قفز‪ ،‬ومل �أقم ب�إيذائه"‪ .‬وع َّمن َّ‬ ‫عقب الطرد‪" :‬الكلمات كانت موجهة لبيكيه بعد حديثه عن‬ ‫التحكيم‪ ،‬وكرثة ال�شكاوى‪ ،‬والأقاويل عن ا�ستفادة الريال‬ ‫من التحكيم"‪ .‬وتابع رامو�س‪" :‬هو يدافع عن فريقه‪ ،‬و�أنا‬ ‫�أح���اول �أن �أفعل نف�س ال�شيء‪ ،‬لي�س ل��ديَّ خ�لاف �شخ�صي‬ ‫معه‪ ،‬لكن ال تنتظروا مني الذهاب لعناقه"‪ .‬وذكرت �صحيفة‬ ‫توجه بكلمات و�إ�شارة بيده‪،‬‬ ‫"�آ�س" الإ�سبانية‪ّ � ،‬أن رامو�س‪َّ ،‬‬ ‫ملدافع فريق بر�شلونة‪ ،‬جريارد بيكيه‪ ،‬كان م�ضمونها‪�" :‬أنت‬ ‫تتحدث‪ ..‬الآن �سوف نتحدث"‪.‬‬


‫‪8‬‬

‫الأربعاء املوافق ‪ 26‬من ني�سان ‪ 2017‬العدد ‪ 3749‬ـ ال�سنة الرابعة ع�شرة‬

‫رياضة محلية‬

‫‪Wednesday, 26 April. 2017 No. 3749 Year 14‬‬

‫مدربون‪ :‬قرعة ت�صفيات �آ�سيا تن�صف النا�شئني وال�شباب‬

‫بغداد ‪ -‬ميثم الحسني‬

‫ت�أملتْ خريا الأو�ساط الريا�ضية بعد �إعالن قرعة‬ ‫ت�صفيات �آ�سيا للنا�شئني وال�شباب وبعد ان و�ضعت‬ ‫القرعة العراق يف جمموعتني متوازنة‪ ،‬متكن العراق‬ ‫من اال�ستئثار يف بطاقة الت�أهل للدور الثاين �سوى‬ ‫على م�ستوى النا�شئني او على م�ستوى ال�شباب‪ .‬ففي‬ ‫فئة النا�شئني �سي�ست�ضيف منتخب النيبال التجمع‬ ‫للمجموعة الرابعة التي ت�ضم اىل جانب العراق والبلد‬ ‫امل�ضيف كال من الهند وفل�سطني‪ ،‬فيما �ضمت جمموعة‬ ‫العراق لفئة ال�شباب منتخبات قطر ولبنان و�أفغان�ستان‬ ‫على �أن ت�ست�ضيف قطر الت�صفيات‪( .‬امل�شرق) �أجرت‬ ‫هذا اال�ستطالع ملجموعة من املدربني الذين ابدوا‬ ‫تفا�ؤلهم حيال قرعة الت�صفيات الآ�سيوية‪:‬‬ ‫منتخب واعد‬ ‫مدرب منتخب النا�شئني علي هادي ا�شار اىل‪ :‬ان القرعة‬ ‫�أن�صفت املنتخب العراقي وو�ضعته يف جمموعة‬ ‫متوازنة‪ ،‬وانه يطمح لبناء فريق متما�سك مي�ضي‬ ‫بعيدا يف الت�صفيات اال�سيوية وقادر على الدفاع عن‬ ‫اللقب اال�سيوي الذي حققه العراق الن�سخة املا�ضية‬ ‫التي �أقيمت يف الهند‪ ،‬الفتا ان النيبال امل�ست�ضيفة‬ ‫والهند وفل�سطني ال ميثلون قمة طموحاتنا مع جل‬ ‫احرتامنا جلميع املنتخبات‪ ،‬اال ان الطموح يكمن ببناء‬ ‫فريق واعد‪ .‬وا�شار اىل‪ :‬ان االعداد الأمثل وخو�ض‬ ‫جمموعة من املباريات التجريبية على م�ستوى عال‬ ‫�سيمنحنا قدرة على الدخول بقوة اىل الت�صفيات‪،‬‬ ‫همنا بناء منتخب يلعب كرة القدم ويفهم كرة القدم‬ ‫وميتع وي�ستمتع بالكرة‪ ،‬وبعدها النتائج تتحقق‪.‬‬ ‫قادرون عليها‬ ‫مدرب كرة القوة اجلوية با�سم قا�سم او�ضح‪ :‬ان القرعة‬

‫و�ضعت منتخبي النا�شئني وال�شباب مبجموعتني‬ ‫مريحتني‪ ،‬و�سبق للعراق وان م�ضى اىل النهائيات‬ ‫مبجاميع ا�صعب من تلك القرعة‪ ،‬اما هذه الت�صفيات‬ ‫ف�ستمنح العراق �أف�ضلية قطع بطاقة التاهل‪ .‬وا�شار‬ ‫اىل‪ :‬ان منتخب النا�شئني بد�أ بوقت مبكر ومت‬

‫حمادي �أحمد يلتحق بوفد‬ ‫القوة اجلوية �إىل املنامة من الدوحة‬ ‫بغداد – المشرق‬

‫يُغادر وفد فريق القوة اجلوية يوم ال�سبت املقبل‬ ‫العا�صمة بغداد متجها �صوب العا�صمة البحرينية‬ ‫املنامة خلو�ض املباراة الفا�صلة امام احلد البحريني‬ ‫يف اخر مباريات دوري املجموعات‪ .‬وقال ع�ضو‬ ‫الهيئة االدارية للنادي جا�سم كاطع ان هداف الن�سخة‬ ‫املا�ضية لك�أ�س االحتاد اال�سيوي واف�ضل العب‬ ‫حمادي احمد �سيلتحق بالفريق ب�شكل مبا�شر من‬ ‫الدوحة اىل املنامة‪ ،‬حيث ف�ضل حمادي احمد البقاء‬ ‫يف الدوحة بعد انتهاء مباراة الفريق امام ال�صفاء‬ ‫يف اجلولة املا�ضية ال�ستكمال مرحلة العالج بعد ان‬ ‫تعر�ض ال�صابة قبل لقاء الفريق اللبناين‪ .‬وا�شار‬ ‫اىل ان مهاجم الفريق حمادي احمد قد يغيب عن‬ ‫مباراة احلد‪ ،‬ان مل ي�ستكمل جاهزيته البدنية‪ ،‬وان‬ ‫م�سـ�ألة ا�شراكة من عدمها �سيحددها املدرب بعد‬ ‫و�صول الفريق اىل املنامة والوقوف على جاهزيته‬ ‫من خالل الوحدات التدريبية‪ .‬ي�شار اىل ان حمادي‬ ‫احمد ا�صيب اثناء املران يف الدوحة قبل لقاء فريق‬ ‫ال�صفاء اللبناين‪.‬‬

‫ت�سمية املالك التدريبي وبد�أ باالعداد من خالل اجراء‬ ‫االختبارات وانتقاء املوهوبني وحتديد مواعيد‬ ‫االنطالق باالعداد الفعلي يف املع�سكرات التدريبية‬ ‫وخو�ض اللقاءات التجريبية مما مينح املنتخب فر�صة‬ ‫التح�ضري املثايل للمرور اىل النهائيات‪ .‬وبني ان‬

‫جمموعة منتخب ال�شباب ال تختلف كثريا عن منتخب‬ ‫النا�شئني‪ ،‬لكن الفارق يختلف ب�أن منتخب ال�شباب‬ ‫مل تت�ضح معامله‪ ،‬وقد يكون االحتاد يفكر برتحيل‬ ‫املنتخب الذي �سيخو�ض كا�س العامل للنا�شئني اىل فئة‬ ‫ال�شباب‪ ،‬مع ذلك منتخب ال�شباب بحاجة اىل ا�ستقرار‬

‫بعثة العراق للت�ضامن الإ�سالمي تغادر �إىل باكو‬ ‫بغداد – مروان زاهد‬

‫غادرتْ يوم �أم�س‪ ،‬البعثة العراقية امل�شاركة يف‬ ‫دورة الت�ضامن الإ�سالمي الرابعة‪ ،‬التي حتت�ضنها‬ ‫العا�صمة الأذربيجانية باكو‪ ،‬للفرتة من ‪ 12‬ولغاية‬ ‫‪� 22‬أيار املقبل‪ ،‬للدخول يف مع�سكر تدريبي ي�سبق‬ ‫الدخول يف مناف�سات الدورة‪ .‬وقال الريا�ضي‬ ‫ح�سني فالح‪� ،‬صاحب الرقم العراقي يف الوثب‬ ‫العايل‪� ،‬إحدى فعاليات ريا�ضة �ألعاب القوى‪� ،‬أنه‬ ‫ي�سعى �إىل �أن يقدم م�ستوى متميز ًا يف البطولة و�أن‬ ‫تثمر جهود مدربه‪ ،‬الدكتور علي �صادق‪ ،‬بـ�إجناز يف‬ ‫هذه الدورة‪ ،‬الفتا �إىل �أن حتطيمه الرقم العراقي‬ ‫يف بطولة الأندية‪ ،‬التي �أقيمت م�ؤخر ًا يف بغداد‪،‬‬ ‫متنحه دافع ًا معنوي ًا لتحقيق رقم مميز يف دورة‬

‫الت�ضامن الإ�سالمي‪ .‬و�أ�شار �إىل �أن مناف�سات �ألعاب‬ ‫القوى تعد الأقوى بني مناف�سات الدورة‪ ،‬ملا متثله‬ ‫اللعبة بالن�سبة لدول العامل الإ�سالمي‪ ،‬والتي حققت‬ ‫تطور ًا ملحوظ ًا يف الآونة الأخرية‪ ،‬لكننا ن�سعى �إىل‬ ‫�أن يكون لريا�ضة العراق ح�صاد يف الدورة وحتديد ًا‬ ‫من خالل �أبطال �ألعاب القوى الذين اعتادوا على‬ ‫ح�صد الأو�سمة‪ .‬ي�شار �إىل �أن البعثة تت�ألف من ‪84‬‬ ‫�شخ�ص ًا بينهم ‪ 62‬ريا�ضي ًا بواقع ‪ 53‬ريا�ضي ًا و‪9‬‬ ‫ريا�ضيات‪ ،‬فيما ت�ضم البعثة ‪� 22‬شخ�ص ًا ما بني‬ ‫مدرب و�إداري‪ ،‬و�إعالمي واحد‪ ،‬من املكتب الإعالمي‬ ‫للجنة االوملبية‪ ،‬و�أحرز العراق ‪� 4‬أو�سمة متنوعة‬ ‫بواقع و�سامني ذهبيني وواحد ف�ضي و�آخر برونزي‬ ‫يف ن�سخة العام املا�ضي يف اندوني�سيا‪.‬‬

‫مدرب احلدود‪ :‬ن�سعى �إىل حت�سني موقعنا يف الئحة الرتتيب‬

‫بغداد – المشرق‬

‫اك َد مدرب احلدود عادل نعمة ان الفريق اىل االن حقق‬ ‫الهدف الذي ر�سمه له قبل دخول املناف�سة بالتواجد يف‬ ‫منت�صف الئحة الرتتيب‪ .‬وقال نعمة برغم اننا حققنا‬ ‫الهدف باحلفاظ على موقعنا بالدرجة املمتازة والتواجد‬ ‫يف منت�صف القائمة‪ ،‬اال اننا قادرون على االرتقاء يف‬

‫االدوار املقبلة لتح�سني مركزنا يف الئحة الرتتيب ال �سيما‬ ‫وان فارق النقاط الذي يف�صلنا عن املراكز التي ت�سبقنا‬ ‫قليل جدا‪ .‬وا�شار اىل ان �سوء الطالع وعدم تركيز الالعبني‬ ‫وبع�ض االخطاء التحكيمية ت�سببت باهدار عدد كبري من‬ ‫النقاط يف االدواء املا�ضية‪ ،‬الفتا ان املالك الفني يراهن‬ ‫على اال�ستقرار النف�سي على حتقيق نتائج ايجابية يف‬

‫�شباب ال�صاالت يكثـف حت�ضرياته لبطولة �آ�سيا‬ ‫بغداد ‪ -‬المشرق‬

‫َ‬ ‫كثف منتخب �شباب العراق لكرة ال�صاالت‬ ‫حت�ضرياته قبل خو�ض غمار بطولة �آ�سيا‬ ‫لفئة ال�شباب التي تنطلق مناف�ساتها يوم‬ ‫‪ 16‬من ال�شهر املقبل يف العا�صمة التايلندية‬ ‫بانكوك‪ ،‬وتنتظر اجلماهري العراقية نتيجة‬ ‫م�شرفة بعد التطور الكبري الذي �أحدثته جلنة‬ ‫ال�صاالت على املنتخبات العراقية وتنظيمها‬ ‫دوريا على م�ستوى عال‪( .‬امل�شرق) �أعدت هذا‬ ‫اال�ستطالع حول حت�ضريات منتخب ال�شباب‬ ‫بكرة ال�صاالت لبطولة �آ�سيا‪:‬‬ ‫خلية نحل‬ ‫قال مدير املنتخب‪ ،‬عقيل عبد الزهرة‪� :‬إن‬ ‫منتخب �شباب ال�صاالت يجري حاليا مرانه‬

‫املكثف على قاعة كلية الرتبية البدنية‬ ‫وعلوم الريا�ضة بواقع وحدتني تدريبيتني‬ ‫“�صباحية وم�سائية” من �أجل رفع امل�ستوى‬ ‫البدين لالعبني‪ ،‬وان اللياقة البدنية �ستكون‬ ‫هي الفي�صل يف جناح املنتخب يف بطولة‬ ‫�آ�سيا �إىل جانب اخلطط احلديثة التي‬ ‫طر�أت على هذه اللعبة‪ ،‬والتي حر�ص الكادر‬ ‫التدريبي بقيادة املدرب علي طالب حممد‬ ‫على تطبيقها ب�شكل دقيق جدا‪ .‬واو�ضح‪ :‬ان‬ ‫اجلميع �سيكونون خلية نحل يف هذه املهمة‬ ‫الآ�سيوية يف �سبيل رفع ا�سم وعلم العراق‬ ‫عاليا‪ ،‬وحتقيق نتيجة طيبة تعك�س امل�ستوى‬ ‫املتطور لكرة ال�صاالت العراقية‪ ،‬وي�أتي ذلك‬ ‫بعد اخلطوات الكبرية التي قطعتها لعبة كرة‬

‫ال�صاالت خالل ال�سنوات القليلة املا�ضية‪،‬‬ ‫و�أ�صبحت يف �ضوئها �ضمن الدول املتقدمة‬ ‫يف ا�سيا‪.‬‬ ‫جدول املناف�سة‬ ‫من جانبه‪ ،‬ذكر املحا�ضر يف قانون اللعبة‪،‬‬ ‫علي عي�سى‪ :‬ان اللجنة املنظمة لبطولة‬ ‫�آ�سيا لل�شباب و�ضعت اجلدول اخلا�ص‬ ‫باملباريات‪ ،‬حيث �سيخو�ض ليوث الرافدين‬ ‫مباراتهم الأوىل يف �إطار املجموعة الأوىل‬ ‫�أمام البحرين يوم ‪ ،16‬ويقابل بروناي‬ ‫يوم ‪ .17‬وتابع عي�سى‪ :‬ويواجه منتخبنا‬ ‫ال�شبابي منتخب �أفغان�ستان يوم ‪ 18‬يف‬ ‫مباراته الثالثة‪ ،‬بينما يقابل ماليزيا يوم ‪،19‬‬ ‫واملباراة الأخرية �ستكون �ضد البلد امل�ضيف‬ ‫تايلند يوم ‪ 20‬من �شهر ايار املقبل‪ .‬وا�ضاف‪:‬‬ ‫يتحتم على الفريق العراقي خو�ض خم�س‬ ‫مباريات يف غ�ضون ‪� 5‬أيام‪ ،‬ما يرتتب على‬ ‫ذلك �ضغطا وجهدا بدنيا كبريا‪ ،‬خ�صو�ص ًا‬ ‫�أن فرق جمموعتنا تتمتع باحلظوظ نف�سها‬ ‫للت�أهل �إىل الدور الثاين‪ .‬وا�شار �إىل‪� :‬أن‬ ‫الربنامج التدريبي الذي و�ضعه اجلهاز الفني‬ ‫للمنتخب بقيادة املدرب علي طالب حممد‬ ‫امتاز بوحدات تدريبية �صباحية وم�سائية‪،‬‬ ‫واجراء مباراة قوية‪ ،‬لغر�ض ت�أقلم الالعبني‬ ‫على �أجواء البطولة‪ .‬وبينّ ‪� :‬أن منتخب‬ ‫ال�شباب‪ ،‬وخالل فرتة خو�ضه مبارياته يف‬

‫هذه البطولة‪� ،‬سيكون �أقل راحة من فرق‬ ‫جمموعته‪ ،‬وهذا يتطلب بذل جمهود كبري‬ ‫من اجلهاز الفني والإداري والطبي يف تهيئة‬ ‫الالعبني اىل مباراة اليوم الآتي‪.‬‬ ‫تطلعات م�شروعة‬ ‫املدرب ال�شاب‪ ،‬علي حممد طالب‪ ،‬او�ضح‪ :‬ان‬ ‫فرتة االعداد �ستكون مركزة لتعويد الالعبني‬ ‫على �ضغط املباريات‪ ،‬حيث �سنخو�ض خم�س‬ ‫مباريات يف غ�ضون خم�سة ايام‪ ،‬وبالتايل‬ ‫علينا ان نعد الفريق بدنيا ب�شكل جيد من اجل‬ ‫احلفاظ على امل�ستوى الفني والبدين برغم‬ ‫�ضغط املباريات‪ .‬وبينّ ‪ :‬ان الإ�صرار على‬ ‫حتقيق �إجناز غري م�سبوق وروح معنوية‬ ‫مملوءة بحب الوطن وال�سعي لرفع رايته‬ ‫‏يف املحفل الآ�سيوي املرتقب دفع الالعبني‬ ‫للمثابرة واالجتهاد وااللتزام بالربنامج‬ ‫التدريبي‪ ،‬وان الفريق على وفق املنهاج‬ ‫املعد �سيكون جاهزا للمناف�سات ب�شكل جيد‪.‬‬ ‫وا�شار اىل‪ :‬ان العراق �سيكون رقما �صعبا يف‬ ‫املعادلة اال�سيوية‪ ،‬ون�سعى بطموح م�شروع‬ ‫اىل املناف�سة بقوة لبلوغ االدوار النهائية‪،‬‬ ‫وان املع�سكر االخري يف ايران ك�شف عن‬ ‫مدى تطور الفريق العراقي‪ ،‬واهتمام االحتاد‬ ‫العراقي بلعبة ال�صاالت‪ ،‬والتي ظهرت ب�شكل‬ ‫وا�ضح وجلي على امل�ستوى الفني والنتائج‬ ‫جلميع منتخبات ال�صاالت‪.‬‬

‫منتخب املبارزة على الكرا�سي يع�سكر يف الأردن ا�ستعداد ًا لبطولة هولندا‬ ‫بغداد ‪ -‬المشرق‬

‫او�ضح‪.‬‬ ‫التجريبيات مهمة‬ ‫املحلل الفني �سعد حافظ قال‪ :‬اعتقد جمموعة جيدة‬ ‫بالن�سبة ملنتخبنا بطل الن�سخة ال�سابقة لذلك ال خوف‬ ‫على منتخبنا من الهند والنيبال وفل�سطني‪ .‬برغم من‬ ‫االهتمام الكبري من قبل االحتاد الآ�سيوي التي تعتربها‬ ‫من �أولويات �أن�شطة االحتاد اال�سيوي ملا متثله هذه‬ ‫الفئة من �أهمية النها تعترب الأ�سا�س لتكوين اللبنة‬ ‫الأ�سا�سية لالعب كرة القدم‪ .‬ونحن �أ�صبحنا متمر�سني‬ ‫لهكذا بطولة‪ .‬نحتاج �إىل �إعداد مثايل وعدد كبري من‬ ‫املباريات الودية‪ .‬تعو�ض غياب دوري الفئات‪ .‬وهي‬ ‫من امل�شاكل التي �ستواجه منتخبنا‪ .‬وكذلك احلال‬ ‫ملنتخب ال�شباب حيث �سيكت�سب الفريق خربة خو�ض‬ ‫كا�س العامل للنا�شئني و�سريحل اىل املنتخب ال�شبابي‬ ‫وهو قادر على امل�ضي قدما باملهمة ال �سيما وان‬ ‫املجموعة ال ترقى ملا حققه العراق يف الن�سخ املا�ضية‬ ‫التي توج العراق بلقبها القاري خم�س مرات �سابقة‪،‬‬ ‫وبالتايل مروره اىل النهائيات امر طبيعي جدا‪.‬‬ ‫التاريخ واخلربة‬ ‫املدرب ال�شاب احمد �صالح الذي يعمل م�ساعدا ملدرب‬ ‫كرة ال�شرطة او�ضح ان التاريخ ي�صب مل�صلحتنا وخربة‬ ‫املنتخبات العمرية على م�ستوى ال�شباب والنا�شئني‬ ‫اي�ضا مل�صلحة املنتخبات العراقية‪ ،‬ومبقارنة ب�سيطة‬ ‫مع منتخبات املجموعة فان املنتخبات العراقية كعبها‬ ‫�أعلى و�ستمر اىل النهائيات‪ .‬واكد ان العراق �سبق وان‬ ‫ح�صد كا�س ا�سيا لل�شباب يف خم�س منا�سبات وتوج‬ ‫العام املا�ضي بطال لفئة النا�شئني وبالتايل التاهل اىل‬ ‫النهائيات م�س�ألة طبيعية جدا مهما كانت القرعة‪ ،‬ومن‬ ‫قراءة �أولية فاعتقد ان املنتخبني ال�شباب والنا�شئني‬ ‫�سيمران اىل النهائيات‪.‬‬

‫انتظ َم منتخب العراق باملبارزة على الكرا�سي يف مع�سكر‬ ‫تدريبي يقام يف العا�صمة االردنية عمان ا�ستعدادا لبطولة‬ ‫العامل يف هولندا‪ .‬قال رئي�س االحتاد املركزي للمبارزة على‬ ‫الكرا�سي‪ ،‬علي حميد‪ :‬ان منتخب العراق باللعبة دخل مع�سكر ًا‬

‫تدريبي ًا خارجي ًا يف العا�صمة االردنية عمّان ا�ستعداد ًا لبطولة‬ ‫ك�أ�س العامل التي تقام يف هولندا للمدة من احلادي ع�شر‬ ‫حتى اخلام�س ع�شر من �شهر �أيار املقبل‪ .‬و�أ�ضاف ان املع�سكر‬ ‫التدريبي جاء على هام�ش وجود املنتخب العراقي باملبارزة‬ ‫على الكرا�سي يف عمان للح�صول على ت�أ�شرية الدخول اىل‬

‫االرا�ضي الهولندية‪ ،‬وي�ستمر املع�سكر التدريبي حتى العا�شر‬ ‫من �شهر �أيار املقبل‪ .‬و �أ�شار اىل‪ :‬ان الوفد العراقي ي�ضم �سعد‬ ‫حممد رئي�س ًا‪ ،‬ورحيم فالح مدرب ًا وكرمي هلول مدرب ًا م�ساعد ًا‪،‬‬ ‫�أ�ضافة اىل ‪ 3‬العبني هم‪ :‬عمار هادي وزين العابدين غيالن‬ ‫وحيدر علي‪.‬‬

‫االدوار املقبلة‪ .‬واو�ضح انه ي�سعى �إىل تكثيف التدريبات‬ ‫يف التوقف الق�سري للدوري الكروي وانه ي�سعى �إىل‬ ‫خو�ض مباراتني جتريبيتني اثناء التوقف للحفاظ على‬ ‫جاهزية الفريق واندفاع الالعبني‪ ،‬قبل ا�ستئناف امل�سابقة‬ ‫يف اخلام�س من ال�شهر املقبل‪ .‬يذكر ان فريق احلدود يحتل‬ ‫املركز الثاين ع�شر بر�صيد ‪ 25‬نقطة‪.‬‬

‫با�سم قا�سم‪ :‬الفوز على نفط اجلنوب‬ ‫يدفعنا معنوي ًا قبل لقاء احلد‬

‫بغداد – المشرق‬

‫اك َد مدرب كرة القوة اجلوية با�سم قا�سم ان‬ ‫الفوز يف املباراة على فريق نفط اجلنوب‬ ‫بثالثة اهداف نظيفة يف املباراة امل�ؤجلة من‬ ‫الدور ال�سابع تعد دافعا معنويا للفريق قبل‬ ‫لقاء احلد البحريني يف املباراة الفا�صلة‬ ‫يف بطولة كا�س االحتاد اال�سيوي‪ .‬وقال‬ ‫قا�سم ان الفوز حتقق يف مباراة بعد اداء‬ ‫مميز ونتيجة طيبة‪ ،‬ما يثري االرتياح يف‬ ‫نفو�س اجلماهري التي ترتقب نتائج مميزة‬ ‫يف املباريات امل�ؤجلة ال�ستعادة موقعنا‬ ‫باملناف�سة على اللقب‪ .‬وا�شار اىل ان املباراة‬

‫الثانية امل�ؤجلة �ستقام يوم اجلمعة املقبل‬ ‫امام نفط الو�سط ون�سعى الن نحقق فوزا‬ ‫اخر لن�ضرب اكرث من ع�صفور بحجر واحد‪،‬‬ ‫اوال ن�سعى الن تكون حمطة ت�أهيل الفريق‬ ‫ملباراة احلد البحريني املهمة‪ ،‬كما اننا‬ ‫ن�سعى لالقرتاب من فرق ال�صدارة وح�صد‬ ‫النقاط‪ ،‬كما ان املباراة مع فريق مناف�س‬ ‫والفوز مبثابة �ست نقاط‪ .‬واو�ضح ان ادارة‬ ‫النادي وعدت ب�أن ت�سدد اال�ستحقاقات املالية‬ ‫للفريق قبل املغادرة اىل البحرين‪ ،‬ون�أمل ان‬ ‫تلتزم االدارة بوعدها ليغادر الفريق وهو‬ ‫باف�ضل حال‪.‬‬


‫| ذاكرة عراقية | ‪7‬‬

‫الأربعاء املوافق ‪ 26‬من ني�سان ‪ 2017‬العدد ‪ 3749‬ـ ال�سنة الرابعة ع�شرة‬ ‫‪Wednesday, 26 April. 2017 No. 3749 Year 14‬‬

‫رؤساء العراق الجمهوري‬

‫الرئي�س الفريق عبد الرحمن عارف ‪2007-1916‬‬ ‫سيف الدين محمود الدوري‬ ‫لندن ‪ /‬خاص بالصفحة‬ ‫الشقيق األكرب للرئيس األسبق عبد السالم محمد عارف‪،‬‬ ‫ضمن أربعة أبناء ملحمد عارف البزاز أي (بائع قماش) يف‬ ‫سوق حمادة بجانب الكرخ‪ ،‬أكربهم عبد السميع ثم عبد‬ ‫الرحمن ثم عبد السالم وأخ�يراً صباح‪ .‬ولد عبد الرحمن‬ ‫يف بغداد‪ /‬الكرخ‪ /‬عام ‪ 1916‬وأصوله من قرية (سميكة) يف‬ ‫محافظة األنبار وتعلم فيها ثم دخل الكلية العسكرية سنة‬ ‫‪ 1937 -1936‬وتخرج فيها برتبة مالزم ثانٍ وأصبح آمراً لفوج‬ ‫فيصل املدرع من اللواء السادس يف الفرقة املدرعة الرابعة‬ ‫بمعسكر الرشيد ثم آمراً للواء املدرع السادس وقائداً لسالح‬ ‫املدرعات حتى وصل إىل رتبة لواء عام ‪ 1964‬واخر منصب‬ ‫تواله قبل أن ينتخب رئيساً للجمهورية عقب وفاة شقيقه‬ ‫يف حادث سقوط املروحية يف ‪ 13‬نيسان عام ‪ 1966‬وكيل‬ ‫رئيس أركان الجيش بالرغم من عدم حمله رتبة ركن‪.‬‬

‫انت�سب �إىل حركة ال�ضباط الأحرار عام ‪ 1957‬بعد ان�ضمام �أخيه عبد‬ ‫َ‬ ‫ال�سالم ثم �أ�صبح ع�ضوا يف اللجنة العليا وهي احلركة التي �ضمت العديد‬ ‫من ال�ضباط الع�سكريني والتي عملت على �إ�سقاط النظام امللكي و�إقامة‬ ‫النظام اجلمهوري يف ‪ 14‬متوز‪ /‬يوليو ‪� 1958‬إذ �أن عبد الرحمن عارف‬ ‫كان �آمر كتيبة مدرعات في�صل يف الو�شا�ش عند قيام ثورة ‪ 14‬متوز‪.‬‬ ‫يقول حنا بطاطو يف كتابه (كان �أمام جلنة ال�ضباط الأح��رار طريقان‬ ‫لإ�سقاط النظام امللكي احدهما هو توجيه ال�ضربة يف يوم اجلي�ش يف‬ ‫ال�ساد�س من كانون الثاين‪ /‬يناير م�ستفيدين من العر�ض الع�سكري‬ ‫املعتاد يف هذه املنا�سبة وكانت اللجنة قد در�ست هذه الفكرة ب�شكل جدي‬ ‫يف كانون الأول ‪ 1957‬وكانت اخلطة ب�سيطة‪ ،‬بدال من التحرك اىل‬ ‫ار�ض اال�ستعرا�ض يف مع�سكر الر�شيد كان على الوحدات التي يقودها‬

‫عرض كتاب‬

‫ال�ضباط الأحرار ان حتتل العا�صمة‪ ،‬وباملنا�سبة فان اللجنة مل تكن يف‬ ‫ذلك الوقت قد �أخذت يف اعتبارها بعد العقبة التي ي�شكلها حلف بغداد‬ ‫وال كانت قد حاولت �صياغة املبادئ ال�سيا�سية التي �ستوجه م�سارها‪.‬‬ ‫لكن هذه اال�سباب مل تكن وراء التخلي عن الفكرة‪ ,‬بل كان ال�سبب هو‬ ‫ان العقيد عبد الرحمن عارف �آمر فوج في�صل املدرع الذي ي�شكل القوة‬ ‫الرئي�سة يف اخلطة‪ ،‬رف�ض بكل ب�ساطة املوافقة على خطة اللجنة قائال‬ ‫انه لي�س لديه ما يكفي من الذخرية ال�سلحته وانه ال ميكنه االعتماد اال‬ ‫على قلة من مر�ؤو�سيه ال�ضباط وانه يتوقع امل�شاكل من نائبه العقيد‬ ‫احل�صان الذي كان على عالقة �سيئة به‪ ،‬ونظرا النه مل يكن بامكن‬ ‫�سلمان ّ‬ ‫اللجنة انتظار يوم اخر للجي�ش بعد �سنة فقد ركزت املها على احتمال‬ ‫قيام لواء او اخر بقيادة رجال يوالونها بعبور بغداد اثناء قيامه باداء‬ ‫واجب‪ ,‬ومل يكن امام اللجنة غري هذا البديل) (العراق‪ -‬اجلزء الثالث‪،‬‬ ‫�ص ‪ .)107‬وي�ضيف بطاطو (وي��ب��دو ان اع��دام اف��راد العائلة املالكة‬ ‫باطالق النار عليهم يف حدائق الق�صر مل يكن امرا مقررا م�سبقا‪ ،‬كما‬ ‫ان حر�س ق�صر الرحاب مل يردوا على اطالق نار اال�سلحة اخلفيفة الذي‬ ‫بد�أ ال�ساعة ‪� 6/15‬صباح يوم ‪ 14‬متوز‪ /‬يوليو ‪ 1958‬وال هم ردوا بعد‬ ‫ذلك بن�صف �ساعة على ق�صف املدفعية امل�ضادة للدبابات التابعة لفوج‬ ‫في�صل املدرع بامرة العقيد عبد الرحمن عارف الذي اح�ضر من مع�سكر‬ ‫الو�شا�ش لدعم فريق الهجوم اال�سا�س امل�ؤلف من اربعني رجال)‪ .‬وقد‬ ‫احيل عبد الرحمن عارف على التقاعد عام ‪ 1962‬بعد ابعاد الزعيم قا�سم‬ ‫ل�شقيقه عبد ال�سالم عن جميع املنا�صب التي كان يتوالها عقب الثورة‬ ‫كما ان قا�سما كان ال يرتاح لوجود عبد الرحمن عارف يف اجلي�ش خوفا‬ ‫من اية حماولة انقالبية قد ي�شارك فيها‪ .‬وعقب انقالب ‪� 8‬شباط ‪1963‬‬ ‫ا�صبح قائدا للفرقة اخلام�سة وظل فيها حتى ‪ 18‬كانون االول‪ /‬دي�سمرب‬ ‫‪ 1963‬حني ا�صبح رئي�س االركان وكالة وا�ستمر يف هذا املن�صب حتى‬ ‫‪ 17‬ني�سان ابريل ‪ 1966‬حيث انتخب رئي�سا للجمهورية‪ .‬ويف عام‬ ‫‪ 1963‬وعقب االطاحة بحكم قا�سم يف انقالب ‪� 8‬شباط‪ /‬فرباير وجميء‬ ‫عبد ال�سالم عارف للحكم مت اعادة عبد الرحمن عارف اىل اجلي�ش مرة‬ ‫اخرى‪ .‬وحينما قاد عبد ال�سالم عارف انقالبا �آخر �ضد �سلطة البعث يف‬ ‫‪ 18‬ت�شرين الثاين‪ /‬نوفمرب ‪ 1963‬كان عبد الرحمن عارف من امل�ساهمني‬ ‫فيه‪ .‬وقبل م�صرع �شقيقه الرئي�س عبد ال�سالم �سافر عبد الرحمن رئي�س‬ ‫ارك��ان اجلي�ش بالوكالة اىل مو�سكو على را���س وف��د ع�سكري عراقي‬ ‫بدعوة من قيادة االحتاد ال�سوفييتي انذاك اال انه قطع الزيارة وعاد اىل‬ ‫بغداد لي�شارك يف ت�شييع �شقيقه عبد ال�سالم عارف عقب �سقوط املروحية‬ ‫يف منطقة الن�شوة جنوب العراق يف ‪ 13‬ني�سان‪ /‬ابريل ‪ .1966‬ويف‬ ‫يوم ‪ 1966/4/17‬انتخب عبد الرحمن عارف رئي�سا للجمهورية خالل‬ ‫اجتماع عقده جمل�س الدفاع الوطني امل�شرتك الذي ي�ضم ‪ 12‬من قادة‬ ‫اجلي�ش العراقي و‪ 16‬وزيرا برئا�سة عبد الرحمن البزاز الذي تنازل يف‬ ‫اجلولة الثانية من االنتخابات ل�صالح عارف‪ .‬اذ مل يكن انتخاب عارف‬ ‫للرئا�سة بال�سهولة التي املح اليها البيان الذي �صدر يوم ‪ 17‬ني�سان‪/‬‬ ‫ابريل‪ ,‬ففي دورة االق�تراع االوىل مل يحظ ع��ارف اال ب��ـ‪� 13‬صوتا من‬ ‫ا�صل ‪ ،28‬وح�صل رئي�س الوزراء عبد الرحمن البزاز على ‪� 14‬صوتا‪،‬‬ ‫بينما ذهب ال�صوت املتبقي اىل وزير الدفاع البالغ ال�ساد�سة واالربعني‬ ‫من العمر‪ ،‬ام��ر ال��ل��واء الركن عبد العزيز العقيلي وه��و من حمافظة‬ ‫املو�صل واعطى �ضابط من ا�صل ‪ 12‬حا�ضرين ا�صواتهم لعارف واما‬ ‫املتبقي هو العقيلي ف�صوت لنف�سه‪ ،‬ويف الوقت نف�سه فان اثنني فقط‬ ‫من املدنيني الـ‪� 16‬صوتوا ل�صالح عارف واعطى البقية ا�صواتهم للبزاز‪،‬‬ ‫ونظرا الن اي��ا من املر�شحني مل ينل اكرثية الثلثني املطلوبة‪ ,‬والن‬ ‫ال�ضباط مت�سكوا بخيارهم االول فقد �سحب البزاز تر�شيحه االمر الذي‬ ‫�ضمن لعارف انتخابه‪ .‬كما ا�سهمت عدة عوامل يف �صعود عبد الرحمن‬

‫ع��ارف اىل املن�صب االول يف ال��ع��راق‪ ،‬فقد ك��ان �ضابطا وك��ان �شقيقا‬ ‫للرئي�س الراحل وكان االع�ضاء الع�سكريون يف جمل�س الدفاع الوطني‬ ‫من تعيني �شقيقه ورمبا كان االهم من هذا كله هو ان اخليوط احل�سا�سة‬ ‫لل�سلطة الع�سكرية وخ�صو�صا حلامية بغداد كانت يف اي��دي اقربائه‬ ‫القبليني وعلى را�سهم الزعيم �سعيد �صليبي‪ .‬حدثني �صديق كان موظفا‬ ‫يف اخلارجية العراقية وكان يوم ذاك يف ال�سفارة العراقية بطهران ان‬ ‫الزعيم �سعيد �صليبي كان يف زيارة لطهران اثناء �سقوط طائرة الرئي�س‬ ‫عبد ال�سالم عارف‪ .‬وي�ضيف �صديقي قائال‪( :‬ان �صليبي ات�صل هاتفيا من‬ ‫غرفتي يف ال�سفارة ببغداد بعد م�صرع عبد ال�سالم عارف وخاطب جهة‬ ‫ما يف العراق ال اعرفها قائال لهم حاولوا دون انتخاب عبد الرحمن البزاز‬ ‫للرئا�سة النه مبجرد ان يفوز فان البعثيني �سوف يقومون بانقالب �ضده‬ ‫ويطيحون به‪ .‬واكرث من هذا فان عبد الرحمن عارف كان االقل طموحا‬ ‫واالقل خطرا من بني املر�شحني الثالثة‪ .‬ويف يوم ‪� 1966/4/ 17‬صدر‬ ‫بيان جمل�سي ال���وزراء وال��دف��اع الوطني باعالن انتخاب اللواء عبد‬ ‫الرحمن عارف رئي�سا للجمهورية جاء فيه (ب�سم الله الرحمن الرحيم‪،‬‬ ‫انتخب باالجماع يف هذا اليوم امل�صادف ‪ 27‬ذي احلجة �سنة ‪1385‬‬ ‫هجرية املوافق ‪ 17‬ني�سان ‪ 1966‬اللواء عبد الرحمن حممد‬ ‫ع��ارف يف جل�سة م�شرتكة عقدت ح�سب احكام املادة‬ ‫‪ 55‬من الد�ستور امل�ؤقت رئي�سا للجمهورية ولفرتة‬ ‫انتقال اىل حني انتخاب رئي�س للجمهورية ح�سب‬ ‫ما ين�ص عليه الد�ستور الدائم على ان ال يتجاوز‬ ‫ذلك املدة �سنة واحدة من تاريخ هذا اليوم) وبعد‬ ‫انتخابه رئي�سا للجمهورية جرى ترقيته اىل رتبة‬ ‫فريق وذلك يف متوز ‪ 1966‬وكلف الرئي�س اجلديد‬ ‫عبد الرحمن البزاز اال�ستمرار يف رئا�سة احلكومة‬ ‫وت�شكيل وزارة جديدة ا�ستمرت حتى يوم ال�ساد�س‬ ‫من �آب ‪ 1966‬حني قدم البزاز ا�ستقالته وكلف الرئي�س‬ ‫عارف ال�سيد ناجي طالب بت�شكيل وزارة جديدة والتي‬ ‫ا�ستمرت حتى يوم ‪ 1967/5/3‬حني قدم ناجي طالب‬ ‫ا�ستقالته وقبلها ع��ارف يف الثامن من ال�شهر نف�سه‪.‬‬ ‫ويف ‪ 11‬ماي�س‪/‬ايار عام ‪� 1967‬شكل عبد‬ ‫الرحمن عارف وزارة عراقية‬ ‫برئا�سته �ضمت الوزارة‬ ‫ث�لاث��ة ن���واب لرئي�س‬ ‫ال����������وزراء ه����م كل‬ ‫م��ن الفريق طاهر‬ ‫ي���ح���ي���ى رئ��ي�����س‬ ‫الوزراء اال�سبق‬ ‫وال����ل����واء عبد‬ ‫الغني ال��راوي‬ ‫وال������������ل������������واء‬ ‫ف��������ؤاد ع�����ارف‪،‬‬ ‫ويف ���ش��ه��ر �آب‪/‬‬ ‫اغ�����س��ط�����س ‪1967‬‬ ‫كلف الرئي�س عارف‬ ‫ناجي طالب لت�شكيل‬ ‫وزارة جديدة وبالفعل‬ ‫ب����د�أ ط��ال��ب ات�صاالته‬ ‫كما ي��ق��ول العميد عبد‬ ‫الكرمي فرحان يف كتابه‪،‬‬

‫الحلقة األوىل‬

‫وف��احت االخ��وان ويرجوين ان ان�ضم للحكومة اجلديدة ثم ب��د�أ يعدد‬ ‫بع�ض اال�سماء ذكر منهم حممود �شيت خطاب و�صبحي عبد احلميد‬ ‫واديب اجلادر ورجب عبد املجيد واحمد عبد ال�ستار اجلواري وباقر‬ ‫الدجيلي واخريا �شكرت ناجي طالب على ثقته واعتذرت عن امل�شاركة‬ ‫يف الوزارة‪ ،‬ثم ات�صل ناجي طالب ب�صبحي عبد احلميد واديب اجلادر‬ ‫فاعتذرا عن اال�شرتاك ومل ي�ستطع ناجي طالب ت�شكيل ال��وزارة فكلف‬ ‫الرئي�س عبد الرحمن عارف طاهر يحيى بتاليف احلكومة‪ ،‬وت�شكلت‬ ‫ال���وزارة اجل��دي��دة بعد ا�ستبعاد بع�ض ال���وزراء وادخ���ال وزراء جدد‬ ‫وابقاء وزارت��ي الداخلية واخلارجية �شاغرتني ت��دار وكالة وا�سندت‬ ‫اىل عبد الكرمي فرحان وزارة اال�صالح الزراعي ا�صالة ووزارة الزراعة‬ ‫وكالة ريثما تندجمان يف وزارة واحدة هي (وزارة الزراعة واال�صالح‬ ‫الزراعي) هذه الوزارة التي ا�ستمرت معه حتى �سقوط عارف ويحيى يف‬ ‫انقالب ‪ 17‬متوز ‪ 1968‬الذي قام به حزب البعث بالتعاون مع املقدم عبد‬ ‫الرزاق النايف معاون مدير اال�ستخبارات الع�سكرية والعقيد ابراهيم‬ ‫الداوود قائد قوات احلر�س اجلمهوري‪ .‬حيث �أبعد يف تلك الليلة عبد‬ ‫الرحمن عارف اىل لندن ومنها ا�ستقر يف ا�سطنبول برتكيا ومل يعد اىل‬ ‫العراق اال بعد �سنوات على وجوده يف املنفى‪ .‬الواقع ان عبد‬ ‫الرحمن عارف ت�صرف منذ جميئه اىل احلكم مبا يوحي‬ ‫وي���ؤك��د ان ال��ع��راق ال ي�ستطيع ان يوا�صل الرك�ض‪،‬‬ ‫كما ان��ه لي�س م��ن م�صلحته ان ي�ستمر اىل جانب‬ ‫القاهرة يف �سباق امل�سافات الطويلة رك�ضا او �أمال‪.‬‬ ‫بالرغم من ان نظامه كان بكل مظاهره اال�سا�سية‪،‬‬ ‫ا�ستمرارا لنظام �شقيقه‪ ،‬وبقي حموره هو احلر�س‬ ‫اجل��م��ه��وري‪ ،‬وخ��ط��ه امل��وج��ه ه��و احل��ف��اظ على‬ ‫ال��ت��وازن القائم بني القوى الع�سكرية االخرى‪،‬‬ ‫اال انه كان هناك فارق بني �شخ�صيتي (العارفني)‬ ‫فكان عبد الرحمن اكرث ب�ساطة واق��رب اىل القلب‬ ‫واقل عدوانية‪ ،‬من عبد ال�سالم وكان عبد الرحمن كذلك‬ ‫بال حد�س �سيا�سي ويفتقر اىل الطاقة والدهاء وال�سلطة‬ ‫القوية التخاذ القرار وهي �سمات متيز بها �شقيقه كما‬ ‫يقول بطاطو‪� .‬ص ‪ 378‬وي�ضيف (واك�ثر من‬ ‫هذا فانه مل يكن على معرفة كعارف‬ ‫اال�صغر بال�ش�ؤون العامة‬ ‫وال كان مثله يح�س باقل‬ ‫ت���ذب���ذب ي���ط���ر�أ على‬ ‫حياة �سلك ال�ضباط‪،‬‬ ‫وال ك���ان ي�ستطيع‬ ‫امل����ن����اورة مبهارة‬ ‫ب�ي�ن املجموعات‬ ‫امل���ت���ن���اف�������س���ة من‬ ‫ال�ضباط‪ .‬وكانت‬ ‫ب��ع�����ض او����س���اط‬ ‫ال�ضباط ت�سميه‬ ‫ب���ا����س���ت���خ���ف���اف‬ ‫(ب������دل ���ض��ائ��ع)‬ ‫وك����ان كثريون‬ ‫ي��ع��ت��ق��دون ان��ه‬ ‫غ����ي����ر م��ل��ائ�����م‬ ‫ل���ل���ح���ك���م ع��ل��ى‬ ‫االطالق‪.‬‬

‫نحو حتقيق الأماين‪ ..‬ت�أليف منري �أمني قريدار‬

‫د‪ .‬هيفاء ججاوي‬ ‫لندن ‪ /‬خاص بالصفحة‬ ‫من�ير �أم�ين ق�ي�ردار‪ ،‬رج��ل �أع��م��ال ع��راق��ي‪ ،‬ول�� َد يف ك��رك��وك يف ال��ي��وم الثامن‬ ‫والع�شرين من �شهر ت�شرين الأول عام ‪ .1936‬عائلته ع�شائرية تركمانية تنت�سب‬ ‫اىل �آل قريدار التي كانت تقطن يف اجلنوب الغربي من تركمان�ستان على حدود‬ ‫�إي��ران‪ .‬عام ‪ 1604‬انتقل فرع من العائلة برئا�سة ق��اردار زاده عمر خان اىل‬ ‫كركوك ملناخها املعتدل وخ�صوبة ار�ضها ووف��رة مياهها‪ ،‬والتي �أ�صبحت‬ ‫بالتايل موطن العائلة‪ .‬متزوج من ندى ولديه ابنتان رنا و�سراء‪ .‬قريدار‬ ‫ع�ضو يف العديد من امل�ؤ�س�سات الثقافية والرتبوية واالقت�صادية منها‪:‬‬ ‫الزميل الفخري كلية �سانت �أنتوين‪ ،‬جامعة �أك�سفورد‪ ،‬اململكة املتحدة‪.‬‬ ‫ع�ضو جمل�س الأمناء‪ ،‬م�ؤ�س�سة بروكينغز‪ ،‬وا�شنطن العا�صمة‪.‬‬ ‫ع�ضو جمل�س الأمناء‪ ،‬زمالة �إيزنهاور لل�صرافة‪ ،‬فيالدلفيا‪ ،‬بن�سلفانيا‪.‬‬ ‫ع�ضو يف جلنة الأمم امل��ت��ح��دة لال�ستثمارات‪��� ،‬ص��ن��دوق الأمم املتحدة‬ ‫للمعا�شات التقاعدية يف نيويورك‪.‬‬ ‫ع�ضو املجل�س اال�ست�شاري‪ ،‬كلية ال�ش�ؤون الدولية وال�ش�ؤون العامة‪،‬‬ ‫جامعة كولومبيا‪ ،‬نيويورك‪.‬‬ ‫ع�ضو م�ؤ�س�س يف جمل�س الأعمال الدويل‪ ،‬املنتدى االقت�صادي العاملي‪،‬‬ ‫جنيف‪� ،‬سوي�سرا‪.‬‬ ‫ع�ضو يف فريق ت�شاثام هاو�س من كبار امل�ست�شارين‪ ،‬لندن‪ ،‬اململكة‬ ‫املتحدة‪.‬‬ ‫ع�ضو املجل�س الدويل ملركز بيلفر للعلوم وال�ش�ؤون الدولية‪ ،‬كلية جون‬ ‫�إف كينيدي للحكم‪ ،‬جامعة هارفارد‪ ،‬كامربيدج‪.‬‬ ‫ع�ضو جمل�س العالقات العربية والدولية‪ ،‬الكويت‪.‬‬ ‫نحو حتقيق الأماين‪� ،‬سرية حياتي هو عنوان الكتاب الذي قام بت�أليفه‬ ‫منري �أمني قريدار‪ ،‬وقامت بن�شره امل�ؤ�س�سة العربية للدرا�سات والن�شر‬ ‫عام ‪ .2013‬يقع الكتاب املكون من ‪� 410‬صفحة يف خم�سة �أق�سام‪.‬‬ ‫يتحدث الق�سم االول املعنون بـ‪ :‬اال�سرة والتعليم ومهنتي يف البداية‪،‬‬ ‫وكما هو وا�ضح من عنوانه فانه ي�سرد با�سلوب تفا�صيل حياته منذ‬ ‫والته وحتى االن واذ يتيح للقارئ متابعه القراءة وهو يتخيل احلياة‬

‫االجتماعية وال�سيا�سية واالقت�صادية التي كانت عليها مدينة كركوك وا�سلوب احلياة فيها‪.‬‬ ‫يتطرق يف احلديث اىل والدته نزهت ووالده امني اللذين هما ابناء عم قبل ان يكونا زوجني‪،‬‬ ‫ثم ينتقل اىل اخوته وم�سرية حياتهم‪ .‬در�س قريدار يف مدر�سة ال�سعدون ومن ثم كليه بغداد‬ ‫بني ‪ 1955-1950‬اذ بد�أ امر اال�شتغال بال�سيا�سة ي�شغل اهتمامه وبعد نهاية درا�سته الثانوية‬ ‫التحق بكلية روبرت‪ ،‬ا�سطنبول‪1958-1955 ،‬‬ ‫ل����ي����در�����س يف كلية‬ ‫الهند�سة مل��دة �سنتني‬ ‫اال ان����ه مل ي�ستمتع‬ ‫بها ل��ذا ا�ستكمل بقية‬ ‫درا�سته اىل االقت�صاد‬ ‫حيث تخرج من جامعة‬ ‫امل���ح���ي���ط ال�����ه�����ادي يف‬ ‫ك��ال��ي��ف��ورن��ي��ا ويحمل‬ ‫���ش��ه��ادة امل��اج�����س��ت�ير يف‬ ‫�إدارة الأعمال من جامعة‬ ‫ف��ورده��ام يف نيويورك‪.‬‬ ‫كما �أنهى برنامج الإدارة‬ ‫العليا يف كلية هارفارد‬ ‫ل��ل��أع����م����ال‪ .‬ح�����ص��ل على‬ ‫دكتوراه فخرية يف ر�سائل‬ ‫�إن�سانية من جامعة جورج‬ ‫ت���اون‪ ،‬وا�شنطن العا�صمة‬ ‫ودكتوراه فخرية يف القانون‬ ‫م��ن جامعة املحيط الهادي‪،‬‬ ‫كاليفورنيا؛ ودكتوراه فخرية‬ ‫يف االقت�صاد من ريت�شموند‪،‬‬ ‫اجلامعة الأمريكية الدولية يف‬ ‫لندن‪ .‬منذ ن�ش�أته ورغبته يف‬ ‫العمل يف جمال اخلدمات‪ ،‬اال‬ ‫ان طموحاته تبددت اثر املذبحة‬ ‫التي تعر�ضت لها العائلة املالكة‬

‫يف العراق بعد االنقالب الع�سكري عليها‪� .‬شد ق�يردار رحاله اىل الواليات املتحدة االمريكية‬ ‫ال�ستكمال درا�سته‪ ،‬وبعد جناح حماولة �إقناعه بالعودة �إىل العراق ملبا�شرة �أعماله اخلا�صة‪ ،‬انتهى‬ ‫به املطاف يف �سجون حزب البعث‪ .‬وبعد �إطالق �سراحه‪ ،‬عاد �إىل الواليات املتحدة الأمريكية‬ ‫جمدد ًا‪ .‬اما الق�سم الثاين وهو‪ :‬ت�سلق ال�سلم بنيويورك واخلليج‪ ..‬البدء من جديد‪ ،‬هكذا بد�أ‬ ‫ّ‬ ‫ا�ستهل م�سرية كفاحه املهنية يف م�ستويات خمتلفة للتدريب يف القطاع امل�صريف يف‬ ‫الق�سم‪ ،‬فقد‬ ‫نيويورك عام ‪ .1969‬وبعد �سنتني من التدريب على االئتمان‪ ،‬غطى جنوب �شرق �آ�سيا واليابان‬ ‫للبنك الدويل املتحالف‪ .‬يف عام ‪ 1974‬ان�ضم �إىل بنك ت�شي�س مانهاتن‪ ،‬نيويورك‪ ،‬نائبا للرئي�س‪.‬‬ ‫وبني عامي ‪ 1976‬و‪ 1981‬خدم يف اخلليج العربي الإ�شراف وتوجيه �شبكة ت�شي�س امل�صرفية يف‬ ‫املنطقة‪� .‬أ�س�س �إنف�ستكورب يف عام ‪ .1982‬اما يف الق�سم الثالث‪� :‬أنف�ستكورب حلم يتحقق‪ ،‬فقد‬ ‫ركز على م�ؤ�س�سة انف�ستكورب وحتدث بالتف�صيل عن مبادئ هذه امل�ؤ�س�سة وغاياتها واهدافها‬ ‫فمن ان�شا�ؤها مرورا بالتنفيذ والذين يدعمون امل�ؤ�س�سة وادارتها‪ .‬ف�إنف�ستكورب متخ�ص�صة يف‬ ‫تقدمي ا�ستثمارات بديلة متعددة املنتجات على جانبي املحيط الأطل�سي‪ .‬لدى التي يف امريكا‬ ‫ال�شمالية واوروبا الغربية‪ .‬يعمل يف امل�ؤ�س�سة ‪ 350‬موظفا ينتمون اىل ‪ 38‬جن�سية‪ .‬ويف الق�سم‬ ‫الرابع يحمل عنوان‪ :‬العراق – حلم جرى رف�ضه‪ ..‬يتحدث الكاتب ب�شيء من التف�صيل عن ر�ؤيته‬ ‫يف ان يكون العراق من الدول التي ت�ضاهي اليابان اقت�صاديا‪ .‬فمنذ ان بد�أ بت�أ�سي�س م�ؤ�س�سة‬ ‫انف�ستكورب يف ال�سبعينات وكان اهتمامه من�صبا ب�ش�أن العراق‪ .‬يف هذا الق�سم تطرق بالتف�صيل‬ ‫على ات�صاالته مع العائلة الها�شمية وبو�ش االب وكيلنتون وبو�ش االبن وبع�ض الدول اخلليجية‬ ‫مما دعاه اىل ت�أليف كتاب انقاذ العراق ليقدم برناجما تف�صيليا للتجديد ال�سيا�سي واالقت�صادي‬ ‫واالجتماعي‪ ،‬وهو متفائل بان العراق واملنطقة حمظوظة مبواردها الطبيعية ومهارات �شعبها‬ ‫وتطلعاته‪ .‬وختم الكتاب يف ق�سمه اخلام�س اىل‪ :‬احلياة اخلا�صة وال�شخ�صية‪ ..‬حتدث فيه عن‬ ‫عالقاته مع ال�شخ�صيات ال�سيا�سية والر�سمية يف العامل وافرد لهم جانبا من كتابه ومنهم‪ :‬امللك‬ ‫الراحل ح�سني بن طالل‪ ،‬امللك عبد الله ملك االردن‪ ،‬الرئي�س جورج بو�ش االب‪ ،‬االمري ت�شارلز‪،‬‬ ‫الرئي�س تورغوت اوزال وال�شيخ احمد زكي اليماين واخرون غريهم‪ .‬كما تطرق يف هذا الق�سم‬ ‫اىل ن�شاطاته واهمها م�ؤ�س�سة انف�ستكورب التي ا�س�سها ومن ثم تطرق اىل بع�ض الهيئات‬ ‫وامل�ؤ�س�سات التي انتمى اليها كع�ضو او م�ست�شار او رئي�س ومنها‪ :‬املنتدى االقت�صادي العاملي‪،‬‬ ‫مركز الدرا�سات اال�سرتاتيجية الدولية‪ ،‬معهد دون كينيدي للحكومة يف هارفارد‪� ،‬صندوق تقاعد‬ ‫االمم املتحدة‪ ،‬جهاز املركز املايل يف قطر وجامعة جورج تاون وكثري غريها‪� .‬سرية احلياة‬ ‫مدرجة ب�صورة �شيقة وممتعة تت�سل�سل فيها االح��داث كما يف الروايات‪ .‬ويعد كتاب قريدار‬ ‫ودليل وخطوات نحو كيفية حتقيق النجاح املهني واالجتماعي‪ .‬فالكتاب عربة يقتدي فيها‬ ‫القارئ ليتعلم ان النجاح لي�س طريقا �سهال وال�صعاب كثرية ولكن عليه ان يجتازها ان كان ينوي‬ ‫النجاح وحتقيق االهداف‪.‬‬


‫‪6‬‬

‫عربي ودولي‬

‫االربعاء املوافق ‪ 26‬من ني�سان ‪ 2017‬العدد ‪ 3749‬ـ ال�سنة الرابعة ع�شرة‬ ‫‪Wednesday, 26 April. 2017 No. 3749 Year 14‬‬

‫االدعاء على رئي�س الفلبني بالقتل اجلماعي �أمام حمكمة اجلنايات الدولية‬

‫مت االدعاء على الرئي�س الفلبيني‪ ،‬رودريغو دوتريتي‪ ،‬و جرائم ترويج املخدرات‪.‬وقام حمامي فلبيني برفع الدعوى‬ ‫‪ 11‬م�س�ؤوال كبريا‪ ،‬ام�س‪ ،‬بالقتل اجلماعي‪� ،‬أمام املحكمة �إىل املحكمة اجلنائية يف الهاي‪ ،‬بالوكالة عن قاتل م�أجور‬ ‫اجلنائية ال��دول��ي��ة‪ ،‬بتهمة ت�صفيتهم امل�شتبه بارتكابهم اعرتف بذنبه‪ ،‬كان يعمل ل�صالح دوتريتي حينما كان الأخري‬ ‫ال يزال ي�شغل من�صب عمدة مدينة داف��او جنوب الفلبني‪.‬‬ ‫وا�ست�شهد امل��ح��ام��ي‪ ،‬ج��ود خو�سيه �سابيو‪ ،‬بقتل �آالف‬ ‫امل�شتبه بهم ( دون حماكمة) يف ق�ضايا املخدرات وارتكاب‬ ‫جرائم منظمة‪ ،‬منذ �أن توىل دوتريتي من�صب الرئي�س يف‬ ‫يونيو‪ /‬حزيران عام ‪,2016‬وي�شار �إىل �أن هذه هي املرة‬ ‫االوىل التي يتهم فيها زعيم فلبيني بارتكاب جرائم �ضد‬ ‫االن�سانية‪.‬و�أكد �سابيو �أن �أعمال القتل بد�أت عندما �صار‬ ‫دوتريتي عمدة لدافاو عام ‪.1988‬وكتب املحامي �سابيو‬ ‫يف ال�شكوى امل���ؤل��ف��ة م��ن ‪� 77‬صفحة‪�« :‬إن االح�صاءات‬ ‫القامتة التي ت�شمل �أك�ثر م��ن ‪� 7‬آالف واق��ع��ة قتل تتعلق‬ ‫ب��امل��خ��درات‪ ،‬ال ميكن �أن تو�صف ب�أقل من اخل��ط�يرة‪ ،‬وال‬

‫�سيما مع اعتبار �أنها وقعت يف غ�ضون �سبعة �أ�شهر فقط‬ ‫منذ تويل رودريغو دوتريتي رئا�سة ال��ب�لاد»‪�.‬إق��ر�أ املزيد‬ ‫الرئي�س الفلبيني رودريغو دوتريتي رئي�س الفلبني ميدد‬ ‫حربه على املخدرات حتى ‪ 2022‬وطلب �سابيو من املدعي‬ ‫العام يف املحكمة اجلنائية الدولية‪ ،‬فاتو بن�سودة‪ ،‬اتخاذ‬ ‫�إج��راء ب�ش�أن �شكواه‪ ،‬لتكون «بداية النهاية لهذه احلقبة‬ ‫املظلمة والفاجرة والقاتلة وال�شريرة يف الفلبني»‪ ،‬ح�سب‬ ‫ق��ول��ه‪.‬وت�����ش��م��ل ال�����ش��ك��وى �أي�����ض�� ًا وزي���ر ال��ع��دل فيتاليانو‬ ‫�أجريي‪ ،‬والقائد العام لل�شرطة الفلبينية اجلرنال روالند‬ ‫دي ال روزا‪ ،‬ورئي�س جمل�س النواب بانتاليون �ألفاريز‪،‬‬ ‫وامل��ح��ام��ي ال��ع��ام خو�سيه ك��ال��ي��دا‪ ،‬وغ�يره��م‪� .‬إق���ر�أ املزيد‬ ‫الرئي�س الفيليبيني رودريغو دوتريتي الرئي�س الفيلبيني‬ ‫ي�صف النواب الأوروبيني بالـ»جمانني»من جانبه‪ ،‬مل ي�صدر‬ ‫مكتب الرئي�س بيان ًا �أو ت�صريحا حول هذه ال�شكوى بعد‪.‬‬

‫مذكرة توقيف دولية لرجل الأ�سماء‬ ‫الكثرية يف خمابرات القذايف‬ ‫ك�شفت املحكمة اجلنائية الدولية عن امر بالقاء القب�ض على امل�س�ؤول‬ ‫اال�ستخباراتي ال�سابق التهامي حممد خالد خ�لال حكم العقيد معمر‬ ‫القذايف يف ليبيا‪ ،‬بتهمة ارتكاب جرائم حرب عام ‪.2011‬ويعود تاريخ‬ ‫امر القاء القب�ض‪ ،‬ح�سب بيان للمحكمة‪ ،‬اىل العام ‪« 2013‬اال ان الدائرة‬ ‫التمهيدية االوىل للمحكمة اجلنائية الدولية رفعت االختام اليوم الرابع‬ ‫والع�شرين من ني�سان‪/‬ابريل عن �أمر بالقب�ض على التهامي حممد خالد‬ ‫امل�شتبه بارتكابه جرائم حرب وجرائم �ضد الإن�سانية»‪.‬و�صدر القرار‬ ‫بناء على طلب من االدعاء العام يف املحكمة حيث �أن «رفع الأختام عن‬ ‫�أمر القب�ض قد ي�سهل اعتقال التهامي وت�سليمه حيث تكون جميع الدول‬ ‫مطلعة‪ .‬وق��د يعزز ذل��ك دع��م وتعاون املجتمع ال��دويل يف �ش�أن عملية‬ ‫توقيفه»‪ ،‬وفق البيان‪.‬وي�شتبه ب�أن التهامي «م�س�ؤول عن اربع جرائم‬ ‫�ضد الإن�سانية (ال�سجن‪ ،‬والتعذيب‪ ،‬والإ�ضطهاد و�أف��ع��ال ال�إن�سانية‬ ‫�أخرى) يدعى بارتكابها يف ليبيا بني ‪� 15‬شباط‪/‬فرباير ‪ 2011‬و‪� 24‬آب‪/‬‬ ‫�أغ�سط�س ‪.»2011‬كما ي�شري البيان اىل «ثالث جرائم حرب (التعذيب‪،‬‬ ‫واملعاملة القا�سية واالعتداء على الكرامة ال�شخ�صية) يدعى بارتكابها‬ ‫يف ليبيا بني �أوائ��ل �آذار‪/‬مار�س ‪ 2011‬على الأقل و‪� 24‬آب‪�/‬أغ�سط�س‬ ‫‪.»2011‬وان�����ذاك‪ ،‬ك��ان ال��ق��ذايف يواجه انتفا�ضة قمعت بق�سوة‪.‬وكان‬ ‫التهامي م�س�ؤول «هيئة الأمن الداخلي» املكلفة «تنفيذ �أوامر القذايف»‪،‬‬ ‫ح�سب البيان‪.‬وا�شار امل�صدر اىل ان املوقوفني يف مراكز اعتقال خمتلفة‬ ‫يف جميع �أنحاء ليبيا «تعر�ضوا لأ�شكال خمتلفة من �سوء املعاملة‪ ،‬مبا يف‬ ‫ذلك ال�ضرب وال�صعق بالكهرباء‪ ،‬و�أعمال العنف اجلن�سي واالغت�صاب»‪.‬‬

‫التونسيون من القاعدة إىل داعش‪:‬‬

‫ثالثة �أجيال من الإرهاب‬

‫تفاج�أ الكثري من الباحثني واملالحظني والعامل بعدد التون�سيني‪ ،‬الذين‬ ‫يلتحقون بتنظيم داع�ش‪ .‬بل وحتى التون�سيني �أنف�سهم‪ ،‬مل ي�صدّقوا يف‬ ‫البداية الأرقام التي ك�شفتها م�صادر وجهات �أوروبية كما تطلب ذلك وقت‬ ‫لي�ستوعبوا �أن بالدهم �أ�صبحت وجها لوجه مع خطر الإرهاب‪.‬‬ ‫لكن �آرون زل�ي�ن‪ ،‬ال��ب��اح��ث الأم�يرك��ي يف ���ش���ؤون اجل��م��اع��ات اجلهادية‬ ‫والإرهاب‪ ،‬ي�ؤ ّكد �أن هذه الأرقام حقيقية‪ ،‬فيما ي�شري �إىل �أنه ح�صل �سوء‬ ‫تقدير منذ ‪� 15‬سنة لهذا الواقع‪ .‬ويق�صد زلني بذلك عملية تفجري كني�س‬ ‫الغريبة‪ ،‬خالل مو�سم حج اليهود �إىل جزيرة جربة التون�سية‪.‬‬ ‫ومبنا�سبة مرور ‪� 15‬سنة على هذه العملية‪ ،‬ويف خ�ضم اال�ستعداد ملو�سم‬ ‫احلج اليهود �إىل كني�س الغربية الذي من املنتظر ينتظم هذه ال�سنة من ‪9‬‬ ‫�إىل ‪ 14‬مايو القادم‪ ،‬يعيد مركز مكافحة الإرهاب ب�أكادميية وي�ست بوينت‬ ‫الع�سكرية الأمريكية‪ ،‬فتح ملفات عمليات الغريبة‪.‬‬ ‫تعتمد الدرا�سة‪ ،‬التي �صدرت م�ؤخرا بعنوان خم�سة ع�شرة �سنة على‬ ‫تفجري كني�س الغريبة‪ ،‬على وثائق حمكمة وتقارير �إعالمية وملفات‬ ‫مراجعة م�ساجني غوانتنامو وم�صادر بالعربية من احلركة اجلهادية‬ ‫لرواية ق�صة الهجوم‪ .‬تلقي وثائق املحكمة وملفات الق�ضية وامل�صادر‬ ‫الأ�صلية الكثري من ال�ضوء على الهجوم وطريقة عمل القاعدة حينها يف ما‬ ‫يتعلق بالتخطيط للهجمات الدولية‪ ،‬وهي طريقة لها نقاط ت�شابه واختالف‬ ‫مع العمليات الإرهابية الدولية التي نفذها م�ؤخرا تنظيم داع�ش‪.‬‬ ‫تو�ضح هذه الدرا�سة حول ال�شبكة التي تقف خلف التفجري يف جربة �أن‬ ‫التون�سيني لعبوا يف احلقيقة دورا كبريا يف احلركة اجلهادية العاملية‬ ‫لع�شرات ال�سنني‪ .‬هناك �شيء �آخ��ر ال يقل �أهمية لفهم �صورة التهديد‬ ‫املعا�صر يتمثل يف �أهمية الأفراد الذين يربطون خمتلف �أجزاء ال�شبكات‬ ‫مع بع�ضها البع�ض‪.‬‬ ‫تطور الإرهاب العاملي‬ ‫يوم ‪� 11‬أبريل ‪ ،2002‬قام �شاب تون�سي يدعى نزار نوار (‪� 24‬سنة) بتفجري‬ ‫�شاحنة خارج كني�س الغريبة‪ .‬خلفت تلك العملية ‪ 19‬قتيال بينهم ‪� 16‬سائحا‬ ‫من �أملانيا وفرن�سا‪ .‬بتخطيط من خالد ال�شيخ حممد‪ ،‬كانت تلك العملية �أول‬ ‫هجوم دويل ناجح ينفذه تنظيم القاعدة بعد احلادي ع�شر من �سبتمرب‪،‬‬ ‫لكنها لقيت اهتماما �أقل بكثري من هجمات �أخرى نفذها هذا التنظيم‪.‬‬

‫بعد وعيد بريطاني نووي ‪..‬‬

‫رد رو�سي مب�سح بريطانيا من على وجه الأر�ض‬ ‫لقي �إع�لان بريطانيا عن �إمكان القيام بتوجيه‬ ‫���ض��رب��ة ن��ووي��ة ا�ستبقائية‪ ،‬رد ف��ع��ل ق��وي��ا يف‬ ‫م��و���س��ك��و‪.‬وق��ال ال�سيناتور ال��رو���س��ي فرانت�س‬ ‫كلينت�سيفيت�ش‪ ،‬وه���و ال��ن��ائ��ب الأول لرئي�س‬ ‫جلنة الدفاع والأم��ن يف الغرفة العليا للربملان‬ ‫الرو�سي‪ ،‬عرب موقع «في�سبوك» �إن ما �أعلنته لندن‬ ‫يطرح تلقائيا هذا ال�س�ؤال‪� :‬ضد من تنوي لندن‬ ‫ا�ستخدام ال�سالح النووي‪.‬و�أعلن وزير الدفاع‬ ‫الربيطاين مايكل فالون على �شبكة التلفزيون‪،‬‬ ‫�أن بريطانيا حتتفظ بحقها يف القيام بال�سبق‬ ‫يف ا���س��ت��خ��دام ���ص��واري��خ «ت��راي��دن��ت» النووية‬ ‫ع��ن��د ال�����ض��رورة ال��ق�����ص��وى‪.‬وق��ال ال�سيناتور‬

‫الرو�سي‪ ،‬ام�س‪ ،‬تعقيبا على ت�صريحات الوزير‬ ‫الربيطاين‪� ،‬إن ثمة احتمالني للجوء بريطانيا‬ ‫�إىل ا�ستعمال ال�سالح النووي‪ :‬توجيه ال�ضربة‬ ‫النووية لدولة متلك ال�سالح النووي �أو دولة ال‬ ‫متلكه‪ ،‬م�شريا �إىل �أنه يف رد فعل على ال�ضربة‬ ‫النووية على دولة نووية «�ستم�سح بريطانيا من‬ ‫على وجه الأر�ض»‪� .‬أما بالن�سبة الحتمال توجيه‬ ‫ال�ضربة النووية لدولة غري نووية‪ ،‬فقد �أ�شار‬ ‫ال�سيناتور الرو�سي �إىل �أن «جن��اح» الواليات‬ ‫املتحدة يف �إلقاء قنبلتني ذريتني على مدينتي‬ ‫هريو�شيما وناغازاكي اليابانيتني ال يزال يثري‬ ‫خيال الإجنليز‪.‬‬

‫مواصلة هجومها على منافسها ماكرون‬

‫لوبن‪� :‬أنا املنت�صرة يف انتخابات الرئا�سة‬ ‫قالت لوبن يف ت�صريح �إىل القناة الفرن�سية الثانية‪« :‬نحن قادرون‬ ‫على الفوز‪ ،‬و�س�أقول لكم �شي ًئا �أف�ضل‪� ،‬سنفوز»‪.‬‬ ‫�أمر ي�سري‬ ‫ترجح ماكرون فائ ًزا يف‬ ‫وتعلي ًقا على ا�ستطالعات ال��ر�أي‪ ،‬التي ّ‬ ‫الدورة الثانية بـ‪ %60‬من الأ�صوات مقابل ‪ %40‬لها‪ ،‬قالت‪« :‬ع�شر‬ ‫نقاط �صغرية؟‪� ،‬صدقوين هذا �أمر ي�سهل القيام به»‪.‬‬ ‫و�أعلنت لوبن �أنها «�ست�أخذ �إج���ازة» من رئا�سة حزبها اجلبهة‬ ‫الوطنية‪« ،‬لتكون فوق االعتبارات احلزبية»‪ ،‬ولتخ�صي�ص كامل‬ ‫وقتها جلمع الفرن�سيني ا�ستعدادًا للدورة الثانية‪.‬‬ ‫ال يحب فرن�سا‬ ‫وهاجمت لوبن ماكرون قائلة �إن «ال�ضباب» املحيط بربناجمه‬ ‫�سيتبدد قريبًا‪� .‬أ�ضافت «�سيكت�شف الفرن�سيون م�ضمون م�شروعه‬ ‫العنيف ج��دًا على امل�ستويني االجتماعي واالق��ت�����ص��ادي‪ ،‬وعلى‬ ‫م�ستوى الهجرة»‪ .‬وتابعت‪« :‬ال �شيء يف م�شروع ماكرون وال يف‬ ‫ت�صرفاته يدل على �أي حمبة لفرن�سا»‪.‬وقدم ماكرون نف�سه على �أنه‬ ‫مر�شح الوطنيني بوجه القوميني‪ .‬وتابعت لوبن‪�« :‬أن��ا مر�شحة‬ ‫حماية الفرن�سيني»‪ ،‬معربة عن الأمل يف «جمع �أو�سع عدد ممكن من‬ ‫الوطنيني مبواجهة ممثل العوملة»‪ .‬واعتربت ال��دورة الثانية من‬ ‫االنتخابات «�شكلاً من �أ�شكال اال�ستفتاء»‪� ،‬سيختار فيه الفرن�سيون‬ ‫بني «فرن�سا �أو‪� ...‬شيء �آخر هو ا�ضمحالل فرن�سا»‪.‬من جهته‪ ،‬ينطلق‬

‫ً‬ ‫حظوظا‬ ‫�إميانويل ماكرون امل�ؤيد لأوروبا من موقع املر�شح الأف�ضل‬ ‫للفوز يف الدورة الثانية من االنتخابات الرئا�سية الفرن�سية يف ‪7‬‬ ‫مايو‪ ،‬متقدمًا على القومية مارين لوبن املعادية للعوملة‪ ،‬يف وقت‬ ‫بد�أت تت�شكل «جبهة جمهورية» لقطع الطريق �أمام اليمني املتطرف‪.‬‬ ‫وجتمع مئات الأ�شخا�ص يف �ساحة اجلمهورية يف باري�س م�ساء‬ ‫االثنني‪ ،‬تعبريًا عن رف�ضهم لو�صول لوبن‪ ،‬وعن ا�ستعدادهم لبذل‬ ‫كل ما هو ممكن ملنعها من الو�صول �إىل ق�صر الإليزيه‪.‬و�أ�سفرت‬ ‫الدورة الأوىل من االنتخابات التي متيزت مب�شاركة كثيفة ناهزت‬ ‫‪ ،%80‬عن خ��روج احلزبني الكبريين اليميني («اجلمهوريون»)‬ ‫والي�ساري (احل��زب اال�شرتاكي) من ال�شوط الأخ�ير من ال�سباق‬ ‫�إىل ق�صر الإليزيه‪ ،‬يف و�ضع غري م�سبوق يف فرن�سا‪ ،‬مع بروز‬ ‫مر�شحني على طريف نقي�ض �أو�صلتهما رغبة الفرن�سيني يف جتديد‬ ‫احلياة ال�سيا�سية يف بالدهم‪.‬‬ ‫هوالند يدعم ماكرون‬ ‫يف ختام حملة انتخابية حافلة باملفاج�آت‪ ،‬ا�ستمرت �أ�شه ًرا عدة‪،‬‬ ‫ت�صدر الو�سطي �إمي��ان��وي��ل م��اك��رون (‪ 39‬ع��امً��ا) نتائج ال��دورة‬ ‫الأوىل الأح��د حا�صدًا ‪ %24.01‬من الأ�صوات‪ ،‬فيما حلت زعيمة‬ ‫حزب اجلبهة الوطنية مارين لوبن (‪ 48‬عامًا) يف املرتبة الثانية‬ ‫بح�صولها على ‪ %21.30‬من الأ�صوات‪ ،‬حمققة نتيجة تاريخية‬ ‫لهذا احلزب‪ ،‬فاقت �سبعة ماليني �صوت‪ ،‬بح�سب النتائج النهائية‪.‬‬

‫بعدما نجح يف تثبيت ترشيح القاضي نيل غورستش‬

‫ترامب �أمام امتحان جديد‪..‬‬ ‫هل ي�أخذ بن�صيحة �شقيقته؟‬ ‫يتطلع الرئي�س االم�يرك��ي‪ ،‬دون��ال��د ت��رام��ب‪ ،‬اىل‬ ‫ت�سمية مر�شح ج��دي��د لع�ضوية املحكمة العليا‪،‬‬ ‫وذلك بعد ا�سبوعني على تثبيت تر�شيح القا�ضي‬ ‫نيل غور�ست�ش‪.‬ترامب ال��ذي رف��ع خ�لال معركته‬ ‫االنتخابية ���ش��ع��ارات ع��دي��دة م��ن �ضمنها ت�سمية‬ ‫خليفة للقا�ضي الراحل انطونني �سكاليا‪ ،‬قد يجد‬ ‫ً‬ ‫حمظوظا يف الأ�شهر القادمة اذا ما �صحت‬ ‫نف�سه‬ ‫االخبار التي حتدثت عن امكانية تقاعد �أحد ق�ضاة‬ ‫املحكمة‪.‬‬ ‫�سيتقاعد قريبًا‬ ‫وق���ال ال�سيناتور ت�شاك غرا�سلي‪� ،‬إن القا�ضي‬ ‫ان��ط��وين كينيدي ال��ب��ال��غ م��ن العمر ‪ 80‬ع��امً��ا قد‬ ‫يتقاعد يف ال�صيف القادم‪ ،‬وهذا املو�ضوع قد مينح‬ ‫قا�ض جديد للمحكمة العليا‪،‬‬ ‫ترامب فر�صة تر�شيح ٍ‬ ‫واجلدير بالذكر ان الرئي�س ال�سابق رونالد ريغن‬ ‫ر�شح كينيدي لهذا املن�صب اثناء فرتة حكمه‪.‬‬ ‫خم�سة مر�شحني رئي�سيني‬ ‫وتوجد يف جعبة ترامب عدة ا�سماء مر�شحة ل�شغل‬ ‫املن�صب‪ ،‬ويت�صدر الالئحة‪ ،‬رميوند كاثليدج البالغ‬ ‫من العمر خم�سني عامًا‪ ،‬وويليام بريور (‪ 54‬عامًا)‬ ‫الذي كان من املر�شحني خلالفة انطونني �سكاليا‪،‬‬ ‫وزارة العدل‬ ‫دائرة الكاتب العدل يف الكرادة‬ ‫العدد العمومي ‪9541‬‬

‫وب��ول كليمنت (‪ 50‬عامًا)‪ ،‬وبريت كافانوغ (‪52‬‬ ‫ع��ام�� ًا)‪ ،‬وت��وم��ا���س ه��اردمي��ان (‪ 51‬ع��امً��ا) القادم‬ ‫من ما�سات�شو�ست�س‪ ،‬والالفت ان �شقيقة ترامب‪،‬‬ ‫القا�ضية ماريان‪� ،‬أو�صت �شقيقها ب�إختيار هاريدمان‬ ‫خلالفة �سكاليا‪ ،‬ومن بني اال�سماء املر�شحة ً‬ ‫اي�ضا‪،‬‬ ‫دايان �سايك�س‪ ،‬جون الر�سن‪ ،‬و�أمول تابر‪.‬‬ ‫غيرّ وا القواعد‬ ‫وك��ان اجلمهوريون قد غ�ّي�رّ وا قواعد اللعبة يف‬ ‫جمل�س ال�شيوخ‪ ،‬بعد ف�شل مر�شح الرئي�س نيل‬ ‫غور�ست�ش يف نيل االغلبية املطلوبة‪ ،‬قبل �أن يعمد‬ ‫زعيم اجلمهوريني ميت�ش ماكونيل اىل ا�ستخدام‬ ‫اخليار النووي‪ ،‬ال��ذي ات��اح لغور�ست�ش الدخول‬ ‫�إىل املحكمة العليا ب�أغلبية ب�سيطة‪.‬‬ ‫ويف �سياق مت�صل‪ ،‬قال �سيناتور فلوريدا ماركو‬ ‫روب��ي��و‪ ،‬ال���ذي ك��ان �أح���د املر�شحني لالنتخابات‬ ‫ال��ت��م��ه��ي��دي��ة يف احل����زب اجل��م��ه��وري‪� ،‬أن جميع‬ ‫املر�شحني اجلمهوريني البالغ عددهم �ستة ع�شر‬ ‫اث��ن��اء االن��ت��خ��اب��ات ال��رئ��ا���س��ي��ة التمهيدية كانوا‬ ‫ليختاروا نيل غور�ست�ش لع�ضوية املحكمة العليا‪،‬‬ ‫وا�شاد روبيو بقرار الرئي�س دونالد ترامب تر�شيح‬ ‫غور�ست�ش خلالفة انطونني �سكاليا‪.‬‬

‫�إنــــــذار‬

‫ال�سجل‪48 :‬‬ ‫التاريخ‪2017/4/6 :‬‬

‫بوا�سطة ال�سيد الكاتب العدل يف الكرادة املحرتم‬ ‫اىل ال�سيد املدير املفو�ض ل�شركة بي – بالن لتكنولوجيا املعلومات املحدودة ا�ضافة لوظيفته‬ ‫العنوان ‪ /‬بغداد اجلادرية‪ /‬فندق بابل م‪925‬‬ ‫�شريكو عابد حممد رئي�س جمل�س االدارة‬ ‫جهة الإنذار‬ ‫�سبق ومت التعاقد معكم على تنفيذ م�شروع النظام امل�صريف ال�شامل لتجهيز م�صرفنا باالجهزة‬ ‫والربجميات واخلدمات ال��واردة يف العقد وح�سب املوا�صفات يف عر�ضكم ا�ستجابة اىل طلبات‬ ‫م�صرفنا واملعانة واملعروفة بـ‪ RFP‬ومببلغ (اجمايل قدره ‪ )$10.000.000‬ع�شرة ماليني دوالر‬ ‫امريكي ونظر ًا النتهاء املدة املحددة بالعقد ومدة التمديد وعدم التزامكم باجناز العمل املتفق عليه‬ ‫وعدم اال�ستفادة من امل�شروع‪ ،‬لذا ننذركم بوجوب تنفيذ التزامكم وخالل مدة ‪ 7‬ايام من تاريخ‬ ‫ت�سلمكم هذا االنذار وبخالفه �سوف ي�صار اىل ف�سخ العقد معكم ومطالبتكم بالتعوي�ض عن اال�ضرار‬ ‫التي حلقت مب�صرفنا من جراء �إخاللكم ببنود العقد وما فاتنا من ك�سب وما حلقنا من خ�سارة ا�ستناد ًا‬ ‫لأحكام املادة (‪ )177‬من (ق‪.‬م)‪ ...‬مع التقدير‪.‬‬ ‫لدى ذهاب املبلغ الق�ضائي على عنوانك مل يجدك وات�ضح �أنك جمهول حمل االقامة لذا تقرر تبليغك‬ ‫�إعالن ًا ب�صحيفتني يوميتني وبعك�سه تعترب مبلغ ًا قانون ًا‪.‬‬ ‫املنذر‬ ‫املدير العام مل�صرف الرافدين �إ�ضافة لوظيفته‬ ‫وكيله كوثر مزهر جميد مبوجب الوكالة‬ ‫املرقمة ‪ 649‬يف ‪2017/4/6‬‬

‫و�أعلن الرئي�س فرن�سوا هوالند �أنه �سي�صوّ ت يف الدورة الثانية من‬ ‫االنتخابات الرئا�سية يف ‪ 7‬مايو ملاكرون‪ ،‬معتربًا �أن لوبن ت�شكل‬ ‫«جمازفة» بالن�سبة �إىل م�ستقبل البالد‪.‬وقال الرئي�س اال�شرتاكي �إن‬ ‫«ح�ضور اليمني املتطرف يع ّر�ض بلدنا جمددًا للخطر (‪ )...‬و�إزاء‬ ‫هذه املجازفة‪ ،‬ال بد من التعبئة ومن الو�ضوح يف اخليار‪� .‬أما �أنا‬ ‫ف�س�أمنح �صوتي �إىل �إميانويل ماكرون»‪.‬‬

‫وزير خارجية �أملانيا ي�صف تهديد نتنياهو‬ ‫�إلغاء اجتماعهما ب�أنه (م�ؤ�سف)‬ ‫قال وزير اخلارجية الأملاين زيجمار جابرييل ام�س الثالثاء‪� ،‬إنه �سيكون �أمر ًا “م�ؤ�سف ًا”‬ ‫�أن يلغي رئي�س الوزراء الإ�سرائيلي بنيامني نتنياهو اجتماعهما يف �إ�سرائيل بعد �أن هدد‬ ‫بذلك �إذا التقى الوزير بجماعة حقوقية �إ�سرائيلية‪.‬وقال جابرييل “�سيكون حدث ًا الفت ًا بعبارة‬ ‫ملطفة”‪� ،‬إذا �ألغى نتنياهو حمادثاتهما املزمعة م�ضيف ًا �أنه من الطبيعي �أن يتحدث �إىل ممثلي‬ ‫املجتمع املدين‪.‬وقال جابرييل لتلفزيون (زد‪.‬دي‪.‬اف) الأمل��اين “تخيل �أن رئي�س الوزراء‬ ‫الإ�سرائيلي … �أتى �إىل �أملانيا ورغب يف لقاء �أ�شخا�ص ينتقدون احلكومة وقلنا نحن �إن ذلك‬ ‫غري ممكن … �سيكون ذلك �أمر ًا ال ميكن ت�صوره”‪.‬وكانت متحدثة با�سم وزارة اخلارجية‬ ‫الأملانية قالت‪� ،‬إن من املقرر �أن يلتقي الوزير مع منظمات من املجتمع املدين راف�ضة الإف�صاح‬ ‫عن هوية املنظمات‪.‬وذكرت و�سائل �إعالم �إ�سرائيلية �أن جابرييل �سيجتمع مع جماعة “ك�سر‬ ‫ال�صمت” التي جتمع �شهادات من ع�سكريني �سابقني �إ�سرائيليني ب�ش�أن معاملة اجلي�ش‬ ‫للفل�سطينيني يف ال�ضفة الغربية املحتلة ونفوذ امل�ستوطنني الإ�سرائيليني على �أفعال اجلي�ش‪.‬‬ ‫وقال وزير البيئة الإ�سرائيلي زئيف �إلكني‪ ،‬املقرب من نتنياهو‪ ،‬لإذاعة �إ�سرائيل “�إن ما ال‬ ‫ميكن ت�صوره” هو �أن يلتقي وزير مع جماعات تعمل �ضد البلد الذي يزوره‪.‬وقال “حان‬ ‫الوقت بالن�سبة لنا لو�ضع نهاية لهذا املوقف الذي ميكن لأحد املجيء ولقاء اجلماعات التي‬ ‫تعمل �ضد �إ�سرائيل … ميكنك مقابلة �أي �شخ�ص ترغب يف مقابلته لكن ال تتوقع �أن ي�صطف‬ ‫كل زعماء الدولة للقائك‪”.‬كان نتنياهو قد �أمر يف فرباير �شباط بتوبيخ ال�سفري البلجيكي‪،‬‬ ‫بعدما اجتمع رئي�س وزراء بلجيكا �شارل مي�شيل مع ممثلني عن منظمة حقوق الإن�سان‬ ‫الإ�سرائيلية بت�سيلم ومنظمة ك�سر ال�صمت احلقوقية خالل زيارته للمنطقة‪.‬‬ ‫جمهورية العراق‬ ‫ديوان الوقف السن ‬ ‫ي‬ ‫هيئة إدارة واستثمار أموال‬ ‫الوقف السني‬

‫�إعـــالن‬ ‫ك�سر قرار‬ ‫ا�ستناد ًا لقانون املزايدات واملناق�صات اخلا�صة بالأوقاف املرقم ‪ 45‬ل�سنة ‪1969‬‬

‫نظر ًا حل�صول ك�سر قرار على �إحالة القطعة الزراعية املرقمة (‪)186/27‬‬ ‫زوية الكرادة ‪ /‬الكرادة داخل‬ ‫والبالغة م�ساحتها (‪ 1‬دومن و ‪ 17‬اولك ‪ 16,5‬م‪) 2‬‬ ‫تعلنُ هيئة �إدارة وا�ستثمار �أموال الوقف ال�سني عن �إعادة �إجراء املزايدة‬ ‫العلنية يف ديوان الوقف ال�سني ‪ /‬القاعة امللحقة بجامع ح�سن البارح يف‬ ‫منطقة ال�سبع ابكار يف ال�ساعة احلادية ع�شرة �صباح يوم الأربعاء املوافق‬ ‫‪ 2017/5/3‬لت�أجري القطعة الزراعية �أعاله فعلى الراغبني باال�شرتاك يف‬ ‫املزايدة مراجعة ديوان الهيئة م�ست�صحبني معهم هوية الأحوال املدنية‬ ‫و�شهادة اجلن�سية العراقية وبطاقة ال�سكن والبطاقة التموينية �أ�صلية‬ ‫وم�صورة وت�أييد �سكن مع �صك م�صدق من م�صرف الرافدين ممغنط‬ ‫ويحتوي على ختم حراري لأمر الهيئة بالت�أمينات القانونية البالغة ‪%20‬‬ ‫من �أ�صل البدل البالغ (‪ )80,500,000‬ثمانون مليون وخم�سمائة �ألف‬ ‫دينار وعلى من تر�سو عليه املزايدة دفع بدل الإيجار ال�سنوي �صفقة‬ ‫واح��دة مع مالحظة امل��ادة (‪ )18‬من نظام امل��زاي��دات واملناق�صات التي‬ ‫منعت امل�س�ؤولني واملوظفني يف دوائر الأوقاف و�أقاربهم حتى الدرجة‬ ‫الرابعة وكذلك املدينني جلهة الوقف من اال�شرتاك باملزايدة‪.‬‬ ‫املدير العام‬


‫الأربعاء املوافق ‪ 26‬من ني�سان ‪ 2017‬العدد ‪ 3749‬ـ ال�سنة الرابعة ع�شرة‬ ‫‪Wednesday, 26 April. 2017 No. 3749 Year 14‬‬

‫نادي الفرو�سية‬

‫�إعالن‬

‫يعلنُ نادي الفرو�سية عن اجراء مزايدة علنية لإيجار ار�ض‬ ‫م�ساحتها (‪3500‬م‪ )2‬والواقعة على �شارع الب�صرة م�شيد‬ ‫عليها معمل االريج للكا�شي وال�سرياميك وال�شتايكر يف‬ ‫يوم االربعاء ‪ 2017/5/3‬ال�ساعة احلادية ع�شرة �صباح ًا‬ ‫يف مقر نادي الفرو�سية الكائن يف العامرية فعلى الراغبني‬ ‫اال�شرتاك باملزايدة مراجعة احل�سابات يف مقره لغر�ض‬ ‫االطالع على ال�شروط لقاء مبلغ قدره (‪ )150.000‬مائة‬ ‫وخم�سون الف دينار غري قابلة للرد وت�سديد مبلغ الت�أمينات‬ ‫البالغة (‪ )15.000.000‬خم�سة ع�شر مليون دينار ويتحمل‬ ‫من تر�سو عليه املزايدة اجور الن�شر واالعالن والداللية‬ ‫البالغة ‪ %2‬من مبلغ املزايدة‪.‬‬ ‫مع التقدير‪..‬‬ ‫�إدارة النادي‬ ‫نادي الفرو�سية‬

‫�إعالن‬

‫يعلنُ نادي الفرو�سية عن اجراء مزايدة علنية اليجار ار�ض‬ ‫م�ساحتها (‪825‬م‪ )2‬والواقعة على �شارع الب�صرة يف يوم‬ ‫االحد ‪ 2017/4/30‬ال�ساعة احلادية ع�شرة �صباحا يف مقر‬ ‫نادي الفرو�سية الكائن يف العامرية فعلى الراغبني اال�شرتاك‬ ‫باملزايدة مراجعة احل�سابات يف مقره لغر�ض االطالع على‬ ‫ال�شروط لقاء مبلغ قدره (‪ )100.000‬مائة الف دينار غري‬ ‫قابلة للرد وت�سديد مبلغ الت�أمينات البالغة (‪)10.000.000‬‬ ‫ع�شرة ماليني دينار ويتحمل من تر�سو عليه املزايدة اجور‬ ‫الن�شر واالعالن والداللية البالغة ‪ %2‬من مبلغ املزايدة‪.‬‬ ‫مع التقدير‪..‬‬ ‫�إدارة النادي‬

‫| اعالنات |‬

‫اع‬

‫‪5‬‬

‫ا‬ ‫ع‬ ‫النا‬

‫ال‬ ‫ن‬ ‫ا‬

‫ا‬ ‫ع‬ ‫النا‬

‫ت‬

‫ت‬

‫ت‬

‫مديرية االحوال املدنية واجلوازات‬ ‫واالقامة يف االنبار‬ ‫ق�سم �ش�ؤون احوال االنبار‬ ‫العدد‪376 /‬‬ ‫التاريخ‪2017/4/24 /‬‬ ‫اعالن‬ ‫قدم املدعي (احمد حامد فرحان) دعوى‬ ‫ق�ضائية لتبديل ا�سم ابنه من (بكر) اىل‬ ‫(همام) فمن لديه حق االعرتا�ض مراجعة‬ ‫مقر هذه املديرية خالل ع�شرة ايام وبعك�سه‬ ‫�سيتم النظر يف طلبه وفق احكام املادة ‪22‬‬ ‫من قانون البطاقة الوطنية رقم ‪ 3‬ل�سنة‬ ‫‪.2016‬‬ ‫العقيد �سعد فايز حمود‬ ‫مدير �ش�ؤون االحوال املدنية يف االنبار‬

‫فقدان هوية‬ ‫فقدت هوية �صادرة‬ ‫من م�صرف الرافدين‪/‬‬ ‫الإدارة العامة با�سم‬ ‫(ابت�سام �شمران كاظم)‬ ‫على من يعرث عليها‬ ‫ت�سليمها اىل جهة‬ ‫الإ�صدار‪.‬‬


‫‪4‬‬

‫ملفات‬

‫الأربعاء املوافق ‪ 26‬من ني�سان ‪ 2017‬العدد ‪ 3749‬ـ ال�سنة الرابعة ع�شرة‬ ‫‪Wednesday, 26 April. 2017 No. 3749 Year 14‬‬

‫شاهد رأى كل شيء‬

‫الحلقة الثالثون‬

‫طلب مني �صحفي هنغاري مالحقة �سيارة حتمل الرقي والبطيخ‬ ‫االستاذ الدكتور \ صادق عزيز الموسوي‬

‫تناولنا الغداء يف كربالء وعدنا اىل بغداد بعد ان زرنا احدى العوائل‬ ‫الكربالئية من االقرباء التي ا�ستقبلته باحلفاوة والرتحيب وا�ست�ضافته‬ ‫بتقدمي املرطبات وال�شاي ‪ ..‬وبينما نحن على م�شارف مدينة املحمودية‬ ‫واذا بال�ضيف ال�صحفي ي�صرخ ويطلب مني االيعاز اىل �سائقنا باللحاق‬ ‫ببا�ص خ�شبي يحمل الرقي والبطيخ !!! قلت له وما عالقتك به ؟ قال‬ ‫�ساقول لك فيما بعد ! احرجني الرجل وحريين بهذا الت�صرف والطلبات‬ ‫الغريبة وملا كانت املدينة مزدحمة ومكتظة بال�سكان وال�شارع �ضيق فان‬ ‫�سائقنا مل ي�ستطع اجتياز البا�ص ا ّال عند اخلروج من املدينة قبالة معمل‬ ‫الدراجات الهوائية وعندئذ اوقفنا البا�ص والكل م�ستغربون من هذ‬ ‫املوقف حتى كاتب هذه ال�سطور الذي امر بايقاف البا�ص ! ترجلنا من‬ ‫ال�سيارات والده�شة والغرابة مرت�سمة على وجوهنا ال ادري ماذا اقول‬ ‫ل�صاحب البا�ص القلق على فاكهته من التلف يف حر ال�صيف ! وبينما‬ ‫نحن كذلك واذ بال�صحفي ال�ضيف يتو�سط جانب البا�ص ويتنهد وهو‬ ‫يعرب عن اعجابه مما اثار ده�شتي ‪ .‬فقلت له مب معجب ! فقال بالر�سم‬ ‫على زجاجة �شباك البا�ص ! وعندها مل امتالك نف�سي ف�ضحكت و�ضحكت‬ ‫حتى �صرخ بي �صاحب البا�ص غا�ضبا قائال ‪ :‬اوقفتنا لت�ضحك منا ! قلت‬ ‫له معتذرا انها رغبة ال�ضيف وهو معجب بالر�سم املخطوط على « اجلامة‬ ‫« اي الزجاجة ! قال ماذا ! انها ال ت�ساوى �شروى نقري و نحن نحمل‬ ‫اطنانا من الفاكهة نخ�شى عليها من التلف الرجاء دعنا نلحق «بالعلوة»!‬ ‫مل يابه ال�صحفي من هذا اجلو املت�شنج ب�سبب طلبه الغريب ! وامنا‬ ‫عر�ض على �سائق البا�ص �شراء « اجلامة « وانتزاعها من �شباك البا�ص‬ ‫! االمر الذي ي�ستغرق وقتا طويال للقيام بهذه العملية ‪ .‬ازداد �سائق‬ ‫البا�ص غ�ضبا من هذا العر�ض وقال ‪ :‬ال ابيعها لو ملكني الدنيا دعنا‬ ‫نذهب و�شاننا !» وهنا بقيت يف حرية من امري ! بني طلب ال�صحفي‬

‫الجنائن المعلقة في بابل‬

‫امللح ورف�ض �سائق البا�ص القلق على فاكهته حتى و�صلنا اىل حل و�سط‬ ‫وهو ال�سماح لل�صحفي بالتقاط �صورة « للجامة» فوافق ال�سائق والتقط‬ ‫ال�صورة بعد ان �صعد على �صفيحة من « التنك» لق�صر قامته ثم اخذنا من‬ ‫ال�سائق عنوان الر�سام الذي ر�سمها وانتهت ا ّالزمة !!‬ ‫كانت الزجاجة حتمل ر�سما بدائيا للر�سام عبد احل�سني معلة يف النجف‬ ‫وكان الر�سم عبارة عن �صقر منق�ض على افعى ال اكرث وال اقل ‪ .‬الهي‬ ‫املونوليزا لليونارد دافين�شي وال هي الكورنيكا لبيكا�سو ! عجيب غريب‬ ‫امر هذه الدنيا!!!‬ ‫اكت�شاف �سر هواية ال�صحفي عند املال م�صطفى الربزاين !‬ ‫كان هذا ال�صحفي يحتل موقعا اعالميا مهما يف هنغاريا اذ كان رئي�سا‬ ‫لتحرير جريدة ال�شعب الهنغارية وكان لزاما علي حتمله لعدة عوامل‬ ‫كونه �ضيفا و�صديقا للعراق وكان البد يل من امتام امل�شوار االخري معه‬ ‫اال وهو زيارة كرد�ستان العراق واللقاء باملال م�صطفى الربزاين ! بعد‬ ‫�سفر طويل بني اجلبال والوديان و�صلنا اىل مدينة حاج عمران معقل‬ ‫الزعيم الكردي فا�ستقبلنا اوالده كل من م�سعود وادري�س وعدد من قادة‬ ‫احلزب ومن بينهم حممود عثمان وجل�سنا يف قاعة ال�ضيوف ننتظر املال‬ ‫م�صطفى ‪....‬بعد زهاء الربع �ساعة و�صل الربزاين معية مرافقيه و�سلم‬ ‫علينا وا�ستقبل ال�ضيف باحلفاوة والتكرمي ومن بينها ناول املال ال�ضيف‬ ‫و�سادة ا�ضافية ليتكئ عليها وبدل ان ي�ضع ال�ضيف الو�سادة خلف ظهره‬ ‫و�ضعها امامه وهو يتاوه ويتنهد معربا عن اعجابه بالو�سادة وكانها‬ ‫لوحة فنية رائعة واملال م�صطفى ينظر اليه بكل ا�ستغراب وده�شة من‬ ‫الت�صرف الغريب لهذا ال�ضيف فاملكان ال ي�سمح مبثل هذا الت�صرف يف‬ ‫ح�ضرة زعيم وطني يف لقاء ر�سمي ‪ !.‬تامل املال هذا الت�صرف �صامتا‬ ‫موجها نظراته �صوبي وقد زادت �ضربات قلبي خجال منه ومل اكن ادري‬ ‫ماذا اقول له ! كان ت�صرف ال�صحفي بالن�سبة للزعيم الكردي ال يخلو‬ ‫من اال�ستخفاف وال�سخرية النه مل يجد م�سوغا لهذا الت�صرف فالو�سادة‬ ‫من اجل االتكاء عليها ولي�س ترك املال والتامل فيها !!! حتى انا املرافق‬ ‫لل�ضيف مل اجد م�سوغا لهذا الت�صرف ! على كل حال عاد الرجل �سريعا‬ ‫اىل ر�شده معربا عن اعجابه باخلط والر�سم املطرز على الو�سادة‬ ‫ملتم�سا انتزاعها !!!ابت�سم املال منده�شا وقال له خذها انها لك !!! كان‬ ‫املال م�صطفى يف ذلك اللقاء ممتع�ضا من ت�صرفات احلكومة املركزية‬ ‫وخا�صة فيما يخ�ص تدخل رجال االمن يف ال�ش�ؤون الداخلية للمنطقة‬ ‫وا�ستفزازاتهم لهم مل ي�ستمر اللقاء طويال وكان ذلك �آخر لقاء يل مع‬ ‫املال وال ان�ساه اب��دا ففي نف�س الوقت ال��ذي كنت فيه مع املال كان يف‬ ‫بغداد عدد من االقرباء واال�صدقاء متوجهني اىل دار جرياننا لطلب يد‬ ‫ابنتهم يل وكان ذلك يف الع�شرين من حزيران عام ‪.... 1971‬وح�صلت‬ ‫موافقتهم رغم اعرتا�ض بع�ض اقاربها ب�سبب فارق ن�سبي يف ال�سن‪...‬‬

‫يف حديث �ساخن عن الفن العراقي يف �إحدى املنا�سبات‬ ‫ويظهر يف ال�صورة الفن�أن الكبرياملرحوم �أ�سعد عبد الرزاق‬

‫استغرب المال مصطفى برزاني من‬ ‫تصرف صحفي يحدق في (مخدة)‪..‬‬ ‫ولب�ست « الدبلة « ومتت الفرحة عند عودتي من املال م�صطفى الربزاين‬ ‫‪...‬اما �سر هواية الرجل بتلك الر�سوم واخلطوط املطرزة فانه كان من‬ ‫هواة الفن الفطري وال�شعبي يف العامل وكان قد اقام متحفا �صغريا يف‬ ‫بيته جمع هذه املقتنيات الفولكلورية وال�شعبية يف �شتى بقاع العامل ‪...‬‬ ‫ومن ال�شخ�صيات ال�صحفية التي رافقتها وتركت عندي اثرا كبريا هو‬ ‫املخرج التلفزيوين « جان فيدال « هذا ال�صحفي الفرن�سي كان يع�شق‬ ‫العراق ‪ ,‬وخا�صة تاريخه القدمي وح�ضارات �سومر وبابل و�آ�شور وكان‬ ‫قد و�صل العراق ب�صحبة فريق تلفزيوين لت�صوير مدينة بابل ا ّالثرية‬ ‫‪....‬واعداد فلم وثائقي عن هذه املدينة وبعد ا�ستح�صال املوافقات من‬ ‫املخابرات ووزارة الدفاع ومديرية ا ّالثار العامة نقلتنا طائرة �سمتية اىل‬ ‫املوقع ا ّالثري ملدينة بابل من اجل ت�صوير �شامل للموقع ا ّالثري وكنت‬

‫عزيز علي ‪ ...‬رائد فن المنولوجست في العراق‬

‫مع الفريق التلفزيوين يف ال�سمتية و�صوت حمركاتها جعلنا ال ن�سمع‬ ‫بع�ضنا بع�ضا ‪......‬ث��م اخذ املخرج ي�صيح الربج الربج ‪,,,,‬فانده�شت‬ ‫من طلبه فقلت له اي برج ؟ فقال برج بابل ‪ !...‬ويف الواقع مل ار يف‬ ‫حياتي برجا لبابل ‪ !......‬قلت له لي�س هناك برج ‪ !....‬قال هناك برج‬ ‫‪...‬وهنا ا�ستدار الطيار للعودة اىل بغداد معتقدا ان املخرج قد �صور‬ ‫املوقع ‪....‬فقلت للطيار يريد ت�صوير الربج ‪..‬فقال الطيار اي برج ‪....‬؟‬ ‫ت�صوروا يانا�س نحن عراقيون وال نعلم بان هناك برجا او �آثار برج يف‬ ‫بابل ‪ !......‬وامام �صراخ املخرج واحلاحه ا�ضطر الطيار للهبوط يف‬ ‫املوقع ا ّالئري وقد اثار عا�صفة ترابية من �شدة �ضغط الهواء ‪....‬فجاء‬ ‫ا ّالثاري املقيم وكان ي�سمى �سعدا فقلت له هل هناك برج لبابل ‪...‬؟ قال‬ ‫نعم يف نهاية �شارع املوكب على بعد كيلو مرتين او ثالثة �سوف ترون‬ ‫�آثار قاعد الربج وا�س�سه وفعال ا�ستانفنا التحليق وتوجه الطيار باجتاه‬ ‫جنوب املوقع واذا بنا نالحظ قاعدة الربج املربعة �ضلع كل منهما ‪/91‬‬ ‫مرتا وك��ان بارتفاع ‪/91‬م�ترا ‪ ,‬حتيط به املياه من جوانبه ا ّالربعة‬ ‫‪...‬كان منظرا رائعا ان ارى قاعدة برج بابل ‪....‬ف�صورها املخرج بعد‬ ‫ذلك عدنا والفرحة تعلو وجه املخرج التلفزيوين جان فيدال ‪...‬وعلمت‬ ‫ان هذا الفلم كان من اروع ا ّالفالم الوثائقية عن مدينة بابل‪.‬‬ ‫الحلقة السادسة‬

‫عزيز علي‪ :‬كلمات �أكرث �أغانينا ينظمها وينغمها حفنة من الأميني و�أ�شـباه الأميني‬ ‫قحطان جاسم جواد‬

‫بعد ان قاطع عزيز علي االذاعـ ـ ـ ــة بعد ثورة ‪ 1958‬عاد اليها عام‬ ‫‪ 1966‬ليقدم برناجم ًا جديدا بعنوان ( يف رحـ ـ ـ ــاب الفن ) وقد خلق‬ ‫الربنامج �ضجة كبرية يف االو�ساط الفنية والثقافية جلر�أة �آرائه ‪.‬‬ ‫وقد تناول فيه عزيز علي الكثري من املوا�ضيع املهمة ف�شرح كيف‬ ‫ت�سللت اغاين املواخري – او املالهي ‪ -‬اىل الغناء العراقي واثرت‬ ‫فيه وكيف ظهرت االبوذيــة والب�ستة يف اماكنها املعروفة ‪ ...‬ثم بني‬ ‫ان املقام العراقي الذي ن�سمعه االن مل يكن ذلك املق ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــام الذي عرفه‬ ‫العرب ايام العبا�سيني ‪ ،‬بل دخلت اليه االلفاظ االعجمية والرتكية‬ ‫و�صارت هي اال�س ــا�س فيه ‪ ...‬كما نادى عزيز علي بتخلي�ص املقام‬ ‫العراقي من الهمهمات والدمدم ــات التي يقولها مطرب املقام ‪ ...‬وما‬ ‫ان انتهى اجلزء االول من الربنامج حتى بد�أت حملة �شـعــواء �ضد‬ ‫عزيز علي �شارك فيها الفنانون واالدباء ال�سيما اولئك الذين �شعروا‬ ‫ان م�صاحلهم قد تتاثر مبا قاله ‪ ...‬يف احللقة االوىل من برنامج (‬ ‫يف رحاب الفن ) الذي اذيع يف ‪� 3‬شباط ‪ 1966‬قال عزيز علي ‪ :‬لئن‬ ‫كان الغناء مراة تعك�س �صور حياة االمم وال�شعوب يف �ضوء النظم‬ ‫االجتماعية والثقافية وال�سيا�سية التي نعي�ش يف ظلها وتعك�س‬ ‫امالها وامانيها ومات�صبو اليه يف احلياة ‪ ..‬ف�أن الغناء اىل جانب هذا‬ ‫و�سـ ــيلة جبارة من و�سـ ـ ــائل تغليب االراء واالفكار املرغوب بها ‪،‬من‬ ‫جهة ‪ ،‬و�سالح ما�ض من ا�سلحة تقوي�ض االفكار واالراء غري املرغوب‬ ‫بها من جهة اخرى ‪ .‬فاذا كان االمر كذلك ‪ ،‬فلي�س لنا نحن العرب اال‬ ‫ان نعلن �آ�سـ ـ ــفني يف اغانينا هنا وهناك يف البالد العربية اكرثها‬ ‫ال يعرب عن م�شاعرنا واحا�سي�سنا يف هذه املرحلة وال يعك�س ميولنا‬ ‫وهمومنا ‪..‬‬ ‫ا�سباب تدهور الغناء‬

‫وا�ضاف عزيز علي ‪:‬‬ ‫ا�سباب جمود وتدهور الغناء عندنا قائال‪:‬ـً‬ ‫هناك عدة ا�سباب جعلت اغانينا تتخلف عن م�س ـ ـ ـ ــايرة ركب ح�ضارتن ــا‬ ‫وتقدمنا ابرزها ‪:‬‬ ‫‪ -1‬ان كلمات اكرث اغانينا ماكان ينظمها وينغمها غري حفنة من االميني‬ ‫وا�ش ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــباه االميني ‪ ..‬فال غرابة ان نرى افقها حمدود ًا اىل درجة‬ ‫ملحوظة ‪.‬‬ ‫‪ -2‬حترمي اختالط اجلن�سني يف جمتمعنــا اىل عهد قريب وعزل املر�أة‬ ‫عن الرجل كان له االثر الكبري يف التحلل الذي �شاع بتعابري بع�ض‬ ‫اغانينا بهذا ال�شكل املخجل املف�ضوح ‪.‬‬ ‫‪ -3‬وال نن�سى ان اال�ستعمار حاول ان يحكم معنوياتنا وي�شيع روح‬ ‫التخاذل يف املجتمع وهي نتيجة انعك�ست يف كلمات و�أنغام �أغانينا‬

‫الذين يلحنون األغاني الرخيصة يختارون‬ ‫األلحان التي تهز (الوسط) وليس الوجدان‪..‬‬ ‫املثقلة بالبكاء والنواح ‪.‬‬ ‫ثم دعا عزيز علي يف برناجمه ‪:‬ـ‬ ‫ كل ال�شعراء والأدب��اء للم�ساهمة الفعالة يف رفع م�ستوى �أغانينا‬‫وان ينظروا اىل الفن على انه عامل له ر�سالة �سامية ونبيلة ولي�س‬ ‫�شتيمة او�سبة للإن�سان ‪.‬‬ ‫وال��واج��ب يدعونا ‪ -‬كما ق��ال – اىل غناء يعرب عن واقعنا وينقل‬ ‫لأبنائنا وللعامل م�شاعرنا و�أحا�سي�سنا و�أمالنا ‪.‬‬ ‫مغنيات ب�س باال�سم‬ ‫يف احللقة الثانية يف ‪� 9‬شباط ‪ 1966‬قال عزيز علي ‪:‬‬ ‫ �شخ�صنا �سابقا ان الأغاين كان يعدها وينتجها لال�ستهالك املحلي‬‫نفر معني من االميني الذين كانوا يع�شع�شون يف املواخري واملالهي‬ ‫الرخي�صة ‪ ,‬وغالبا ما كانت هذه االغاين تعد حل�ساب من كن ي�سمني‬ ‫انف�سهن مبغنيات وهن ل�سن كذلك ‪ .‬ومن الطبيعي انهن يعر�ضن‬ ‫الغناء واجل�سد عرب الرق�ص لي�ستمتع به احلا�ضرون ‪ ..‬كذلك كان‬ ‫الذين يلحنون ( وينغمون بعبارة ا�صح ) هذه االغاين الرخي�صة‬ ‫يختارون االحل��ان التي تهز ( الو�سط ) ولي�س الوجدان ‪ ,‬والهم‬ ‫لهم �سوى الربح امل��ادي على ح�ساب القيمة الفنية للغناء نف�سه ‪.‬‬

‫لذلك لي�س غريبا ان ن��رى ه��ذا الهبوط واالنحالل يف اغانينا ‪..‬‬ ‫وعزيز يفرق بني اللحن والتنغم ‪ ...‬فاالخري هو عبارة عن مد الكلمات‬ ‫وترديدها بالتواءات �صوتية ‪ ،‬قد ترتفع او تخف�ض ‪ ..‬وقد تقوى او‬ ‫تلني بدون مراعاة ملعاين الكلمات او حتى لنطقها مثال ( مثل ماح ‪..‬‬ ‫ما‪ ..‬ماح ) ثم يكمل املطرب ( حر ‪ ..‬حرمــت ‪ ) ..‬الخ ويق�صد بالقول‬ ‫( مثل ماحرمت نومي ) وهكذا ي�شـ ـ ـ ـ ــوه معنى الكلمات يف االغنية‬ ‫الواحدة مل�سايرة النغم ! يف حني ان التلحني هو يف واقعه ترنيم‬ ‫الكالم وترتيله بتوافق وان�سجام ترتي ًال يعرب عن معاين الكلمات‬ ‫بالن�سبة ملوا�ضعها مع مراعاة جانب التطريب والتجويد ‪ .‬كما حتدث‬ ‫عزيز علي عن االبوذية وكيفية ن�ش�أتها يف ريف العراق اجلنوبـ ــي‬ ‫وحلل ا�سباب احلزن يف هذا اللون من الغناء ‪ ..‬وقد انت�شر هذا الغناء‬ ‫حتى يف املـ ـ ـ ــدن وبات اهل املدينة يرددون بكائيات هذا الغناء حتى‬ ‫يف االفراح واالعرا�س ‪ ..‬وهذا امر عجيب على حد تعبريه فاذا كان‬ ‫الفالح يغن ــي بحزن نتيجة لظروفه وطبيعة عمله ‪ .‬فما بال مطرب‬ ‫املدينة الذي يعي�ش يف حياة هانئة قيا�س ًا البن الريف ‪.‬‬ ‫يف احللقة الثالثة من برنامج يف رح��اب الفن ال��ذي اذي ـ ــع يف ‪24‬‬ ‫�شباط ‪ 1966‬قال عزيز علي ‪:‬‬ ‫ـ م�سالة الآه��ات والونات واحل�سرات يف اغانينا ‪ ...‬ال �س ــيما تلك‬

‫االغاين التي تذاع يف االعي ــاد وغريها وقد طالبت ي�إيقافها ب�سبب‬ ‫ع���دم مالءمتها ل��ل��ظ��روف املحيطة ‪ ..‬وا���ض��اف ‪ -:‬ان االع���داء فقط‬ ‫ه��م الرابحون من عويل اغانينا وه��م يتخذون منها �سالح ًا �ضدنا‬ ‫وي�سيئون الينا من خالل ت�شفيهم و�شماتتهم بحالتنا االجتماعية التي‬ ‫تعر�ضها اغانينا ‪.‬‬ ‫وعن املقام العراقي قال عزيز علي ‪:‬ـ‬ ‫ـ املقام يعني ال�سلم املو�سيقي للقطعة الغنائية او املو�سيقية وحالي ًا‬ ‫– عندن ــا ‪ -‬يعني القطعة الغنائية التي تن�ساب انغامها التواءات‬ ‫�صوتية معينة وب�أ�سـ ـ ـ ــلوب معني ثابت ‪ .‬وال�سلم املو�سيقي املتعارف‬ ‫عليه يف العامل يتالف من �ســبع درجات او �سبعة ا�صوات رئي�سية ي�ضاف‬ ‫اليها جواب ال�صوت االول ويرمزون اليه بحروف اوم�صطلحات‬ ‫حرفية معلومة ‪ ....‬اما يف ال�شرق العربي فهذه احل��روف معروفة‬ ‫با�سماء اعجمية وكل واحد منها ميثل مقام ًا وهي (( يهكاه – ع�شريان‬ ‫– عجم ام عراق – ر�ست – دوكاه – �سيكاه – جاركاه – نوى ))‪.‬‬ ‫يقابلها بالرموز العاملية ‪� :‬صول – ال ‪� -‬سي – دو – ري – مي – فا‬ ‫– �صول )‬ ‫وا�ضاف ‪ - :‬املهم ان مان�سمعه من مقام هو لي�س مقام العبا�سيني‬ ‫ومقامنا احل��ايل معظمه انحدر الينا من ا�صول تركية واعجمية ‪.‬‬ ‫والدليل ان ابرز من غنى املقام منذ مايقـ ــارب ‪� 160‬سنة هم اتراك‬ ‫وعجم منهم مال ويل ) الرتكمان ـ ــي وابراهيم جنيب ابن �شقيق عمر‬ ‫با�شا الرتكي وايل بغداد �آنذاك و�شلتاغ وهو ترك ـ ـ ــي اي�ض ًا ‪ ..‬والذي‬ ‫يدقق يف امل�صطلحات املقامية يرى اجلانب االعجمـ ــي فيها مثل عجم‬ ‫ع�شريان او همايون او د�شت وغريها ‪ ..‬ثم جاء بعد ذلك القندرجي‬ ‫وابو حممد وابو الني�ص ورحمني نفطار وغريهم وه���ؤالء كانوا‬ ‫اميني ‪ ..‬لذلك كانوا اعداء للغة العربية فما و�ضعوا ح�ساب ًا للوزن‬ ‫والرتكيب واللهجة يف اداء املق ـ ـ ـ ـ ــام وكانوا ال يهتمون بالكالم مثلما‬ ‫نرى اهتمامهم باالنغام ‪ ..‬كما كانوا يجهلون العزف على �آلة مو�سيقية‬ ‫‪ ..‬وبالنظر اىل ان بع�ض املقامات يجب ان تت�صدرها مقدمة مو�سيقية‬ ‫متهيد ًا للغناء راح بع�ضهم ممن ال تتوفر يف حفلته �آلة مو�سيقية اىل ان‬ ‫ي�ضطر اىل الرتديد ب�صوته همهمات ومدمات يقلد بها انغام املقدمة‬ ‫املو�سيقية ! حتى ي�ستطيع ان ي�ضبط الدخـول بالنغم ‪ ....‬وعلى مر‬ ‫ال�سنني �صارت الهمهمة والدمدمة جزء ال يتجزء من املقــام و�صارت‬ ‫من �صلبه واطلقوا عليها ا�سم ( حترير ) ‪ .‬و�أ�شار ملا كان ما حتدثت به‬ ‫يعود اىل عهود ما�ضية ف�أرى ان الوقت قد حان لتطوير هذا االمر‬ ‫ونبذ هذه الهمهم ــات وتخلي�ص املقام من االلفاظ االعجمية والرتكية‬ ‫واالبقاء على ما موجود فيه من الفاظ عربية ‪ .‬يف احللقة الرابعة من‬ ‫برنامج يف رحاب الفن الذي اذيع يف ‪ 7‬اذار ‪ 1966‬اكد عزيز علي على‬ ‫�ضرورة حترير املقام من كل عيوبه ال�س ــيما ما يخ�ص الهمهمـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــات‬ ‫والدمدمات بعد ان توفرت االلة املو�سيقية‪.‬‬


‫| أخبار محلية |‬

‫االربعاء املوافق ‪ 26‬من ني�سان ‪ 2017‬العدد ‪ 3749‬ـ ال�سنة الرابعة ع�شرة‬ ‫‪Wednesday, 26 April. 2017 No. 3749 Year 14‬‬

‫في إحدى مدارس البصرة‬

‫طالبات يعتدين على زميلة لهن بال�ضرب بـ(مو�س)‬ ‫البصرة ‪ /‬متابعة المشرق ‪:‬‬

‫�أق��دم��ت طالبات يف مدر�سة متو�سطة مبحافظة‬ ‫الب�صرة‪ ،‬على �ضرب زميلة لهن با�ستخدام «املو�س»‪،‬‬ ‫ما �أدى �إىل نقلها للم�ست�شفى يف حادثة ت�سجل‬ ‫لأول مرة من هذا النوع‪ .‬وقال نقيب املعلمني يف‬ ‫الب�صرة جواد املريو�ش لـوكالة «الغد بر�س»‪� ،‬إن‬ ‫«احلادث وقع مبنطقة القبلة ويف متو�سطة الب�سمة‬ ‫للبنات الواقعة يف حي املهند�سني مبنطقة القبلة‪،‬‬

‫من قبل طالبات �شككن بعدم دخولهن االمتحان‬ ‫النهائي فرتب�صن بطالبة يف ال�صف االول املتو�سط‬ ‫خالل ذهابها اىل احلمام»‪ .‬و�أ�ضاف �أن «الطالبات‬ ‫قمن بتكتيف زميلتهن واع �ت��دن عليها بال�ضرب‬ ‫وا�ستخدام املو�سى احل��ادة مبناطق خمتلفة من‬ ‫ذراعيها»‪ ،‬مبينا �أن «�إدارة املدر�سة نقلت الطالبة‬ ‫اىل امل�ست�شفى لعالجها‪ ،‬فيما �سارعت ال�شرطة‬ ‫املحلية �إىل فتح حتقيق يف مالب�سات احلادث»‪.‬‬

‫همسات‬

‫بالتزامن مع انطالق عملية (محمد رسول اهلل)‬

‫هروب عنا�صر داع�ش باجتاه مركز احل�ضر‬ ‫نينوى ‪ /‬متابعة المشرق ‪:‬‬

‫اعلنت خلية ا�ستخبارات احل�شد ال�شعبي‪،‬‬ ‫�أم����س ال�ث�لاث��اء‪ ،‬ان عنا�صر داع����ش هربوا‬ ‫ب��اجت��اه م��رك��ز احل���ض��ر بعد ت�ق��دم القوات‬ ‫ال�ع��راق�ي��ة نحوهم‪ .‬وتابعت ان “عنا�صر‬ ‫داع ����ش امل�ت�ح���ص�ن�ين يف خم���ازن احل�ضر‬ ‫الثانية ه��رب��وا ب��اجت��اه مركز الق�ضاء بعد‬ ‫تقدم قوات احل�شد باجتاههم”‪ ،‬م�ضيفة ان‬

‫“قادة داع�ش يف ق�ضاء احل�ضر يقومون‬ ‫بن�شر مفارز امنية ملنع العوائل من الهروب‬ ‫ب��اجت��اه مناطق ال�ق��وات العراقية “‪ .‬يذكر‬ ‫ان ال �ق��وات ال�ع��راق�ي��ة ومب���س��ان��دة طريان‬ ‫اجلي�ش �شرعت �صباح اليوم بعملية “حممد‬ ‫ر�سول الله” وا�سعة لتحرير ق�ضاء احل�ضر‬ ‫وامل�ن��اط��ق املحيطة ب��ه م��ن �سيطرة داع�ش‬ ‫جنوب املو�صل‪.‬‬

‫المياه النيابية تؤكد‪ :‬سد الموصل آمن‬

‫�إعداد خطة «طويلة الأمد» لت�أمني و�ضع العراق من املياه‬ ‫بغداد ‪ /‬متابعة المشرق ‪:‬‬

‫�أكدت وزارة املوارد املائية‪ ،‬اليوم االثنني‪،‬‬ ‫�أنها عدت خطة طويلة الأمد ملعرفة ت�أمني‬ ‫و�ضع العراق من املياه ومعرفة جمرياته‪،‬‬ ‫فيما بينت �أن التجاوزات على �شبكاتها‬ ‫ال ت��زال م�ستمرة‪ .‬وق��ال مدير عام الهيئة‬ ‫العامة لل�سدود مهدي ر�شيد �إن «الوزارة‬ ‫من اجل ت�أمني كميات من املياه وللحفاظ‬ ‫على هذه الرثوة املهمة �شرعت �إىل �إعداد‬ ‫خطة حتى العام ‪ ٢٠٣٥‬ملعرفة ت�أمني و�ضع‬ ‫ال �ع��راق م��ن امل �ي��اه وم�ع��رف��ة جمرياته»‪.‬‬ ‫و�أ�ضاف انه «رغم جهود الوزارة امل�ستمرة‬ ‫بفرقها وجلانها من اجل تامني اكرب قدر‬ ‫ممكن م��ن امل�ي��اه �إال �إن�ن��ا الن ��زال نواجه‬ ‫م�شكلة وه ��ي ال �ت �ج��اوزات ع�ل��ى الأنهر‬ ‫التي ال تزال م�ستمرة حتى يومنا هذه»‪.‬‬ ‫ولفت ر�شيد اىل �أن «ال��وزارة بني الفرتة‬ ‫والأخرى وبالتعاون مع اجلهات ال�ساندة‬ ‫�سيما جمال�س املحافظات تقوم بر�صد تلك‬ ‫التجاوزات و�إمكانية التخل�ص منها ب�شكل‬ ‫نهائي لتوفري امل�ي��اه»‪ .‬يف ال�سياق عينه‬ ‫�أك��د نائب رئي�س جلنة ال��زراع��ة واملياه‬ ‫وااله ��وار النيابية‪ ،‬من�صور البعيجي‪،‬‬

‫�أم�س الثالثاء‪ ،‬و�صول ال�شركة االيطالية‬ ‫املعنية ب�صيانة «�سد املو�صل» اىل مراحل‬ ‫متقدمة بالعمل‪ ،‬نافيا وجود �أي خطر على‬ ‫ال�سد وم��ا ي�شاع عن احتمالية انهياره‪.‬‬ ‫وقال البعيجي يف بيان �صحفي ‪ :‬ان «�سد‬ ‫امل��و��ص��ل بو�ضع �آم��ن ج��د ًا وال يوجد‬ ‫�أي خ�ط��ر عليه‬

‫التجارة تعلن جتهيز ‪ 1000‬عائلة‬ ‫نازحة يف خميم اخلازر مبواد التموينية‬ ‫المشرق ‪ /‬علي المياحي‪:‬‬

‫�أعلنت وزارة التجارة‪� ،‬أم�س الثالثاء‪ ،‬جتهيز �أكرث من �ألف عائلة‬ ‫نازحة يف خميم اخل��ازر بكميات من م��واد التموينية‪ ،‬ال�سكر‪،‬‬ ‫الزيت‪ ،‬ال��رز والطحني ‪ .‬وقالت ال��وزارة‪ ،‬ان��ه مت «جتهيز ‪1163‬‬ ‫عائلة نازحة وبواقع ‪ 6712‬فرد مبخيم اخلازر بكميات من املواد‬ ‫التموينية (ال�سكر والزيت والطحني والرز) بعد تدقيق البيانات‬ ‫ومقاطعتها م��ن قبل دائ ��رة التخطيط واملتابعة يف ال���وزارة»‪.‬‬ ‫و�أ��ض��اف��ت‪ ،‬ان «الكميات التي مت توزيعها كانت (‪ )1208‬كي�س‬ ‫طحني و(‪ )403‬كي�س رز و (‪ )335‬كارتون زيت و(‪ )269‬كي�س‬ ‫�سكر»‪ ،‬م�شرية اىل ان «تلك امل��واد جهزت اىل الوكيل ال��ذي مت‬ ‫اعتماده يف املخيم حيث مت توزيع املواد على العوائل وبح�ضور‬ ‫وا�شراف النائب زاهد اخلاتوين»‪ .‬و�أو�ضحت ان «ال�شركة العامة‬ ‫لتجارة امل��واد الغذائية جهزت العوائل النازحة يف خميم جدعة‬ ‫بكمية ‪ 755‬كي�س �سكر وذلك �ضمن ح�ص�صهم التموينية لـ (‪)5432‬‬ ‫عائلة»‪ .‬و�أعلن وزير الهجرة‪ ،‬جا�سم حممد اجلاف‪ ،‬منت�صف ال�شهر‬ ‫احل��ايل‪ ،‬نزوح اكرث من ‪ 320‬الف �شخ�ص من امين املو�صل منذ‬ ‫انطالق عمليات حتريره‪.‬‬

‫نهائي ًا‪ ،‬و�أن كل ما ي�شاع عن انهياره هو‬ ‫جمرد تهويل �إعالمي ال �أكرث»‪ ،‬وفيما دعا‬ ‫«و��س��ائ��ل الإع�ل�ام �إىل �أخ��ذ املعلومة من‬ ‫م�صدرها وعدم �إطالق ال�شائعات وتخويف‬ ‫املواطنني»‪ ،‬او�ضح ان «ال�شركة االيطالية‬ ‫م�ستمرة بعملها وب�صورة مبا�شرة بتح�شية‬ ‫�أ�س�س ال�سد و�صيانته‪،‬‬ ‫وق��د و�صلت‬

‫حترير حمافظة نينوى‪ ،‬لأن و�ضع ال�سد‬ ‫�آمن ومطمئن خ�صو�ص ًا و�أننا ن�شهد �شح‬ ‫باملياه ب�سبب ع��دم �سقوط �أمطار كثرية‬ ‫ه��ذا املو�سم‪ ،‬وكميات خ��زن املياه لي�ست‬ ‫بامل�ستوى املطلوب»‪ ،‬م�ضيفا ان «مناطق‬ ‫الو�سط اجلنوب ت�شهد نق�ص ًا كبري ًا باملياه‬ ‫وق��د �أث��ر ذل��ك ب�شكل �سلبي على الزراعة‬ ‫مبحافظاتنا الو�سطى واجلنوبية‪ ،‬لذلك‬ ‫�أن كميات املياه مهما كان حجمها ن�ستطيع‬ ‫ال���س�ي�ط��رة عليها وت��وزي�ع�ه��ا بالطريقة‬ ‫املطلوبة على حمافظاتنا»‪ .‬وت��اب��ع‪ ،‬ان‬ ‫«ك��ان��ت ه�ن��اك زي ��ادة يف منا�سيب املياه‬ ‫ب�سبب ذوب ��ان الثلوج برتكيا وقدومها‬ ‫باجتاه ال�سد فال وج��ود لأي خطر‪ ،‬مهما‬ ‫كانت كمية املياه القادمة‪ ،‬ف�إننا ن�ستطيع‬ ‫ال�سيطرة عليها وال خم��اوف على انهيار‬ ‫ال�سد نهائي ًا»‪ .‬وت�شاع بني فرتة و�أخرى‬ ‫�أنباء عن �إمكانية انهيار �سد املو�صل‪ ،‬اال‬ ‫ان احلكومة اك��دت اك�ثر من م��رة انعدام‬ ‫فر�ص انهيار ال�سد على الرغم من �صدور‬ ‫بع�ض التقارير تر�شح االمر كونه بحاجة‬ ‫اىل �صيانة م�ستمرة وه��ذا ما تعمل عليه‬ ‫ال�شركة االيطالية‪.‬‬

‫بعدما فقد ثالثة أرباع رجاله في العراق وسوريا‬

‫داع�ش يلج�أ �إىل الن�ساء «االنتحاريات» والأطفال‬

‫بغداد ‪ /‬متابعة المشرق ‪:‬‬

‫ك�شف تقرير مل��وق��ع «��س��اي��ت» الأم��ري�ك��ي املخت�ص مبتابعة �أخبار‬ ‫التنظيمات «املتطرفة»‪� ،‬أم����س ال�ث�لاث��اء‪� ،‬أن «ح��وايل ثالثة �أرب��اع‬ ‫مقاتلي داع�ش قتلوا خالل الغارات اجلوية‪ ،‬والعمليات الع�سكرية‬ ‫الربية يف العراق و�سوريا‪ ،‬االمر الذي دفعهم اىل ا�ستغالل الن�ساء‬ ‫واالطفال يف الهجمات االنتحارية»‪ .‬و�أكد املوقع �أن «�أفراد التنظيم‬ ‫االرهابي‪ ،‬تقل�ص عددهم �إىل ما بني ‪� 12‬إىل ‪� 15‬ألف مقاتل‪ ،‬بينما‬ ‫كان عددهم قبل ذلك يقرتب من ‪� 60‬ألف �إرهابي»‪ .‬و�أ�شار املوقع‪� ،‬إىل‬ ‫�أن «هذه اخل�سائر جعلت للمر�أة دور كبري يف العمليات الع�سكرية‬ ‫للتنظيم االرهابي‪ ،‬والتي �أهمها العمليات االنتحارية»‪ .‬وبني �أن «عدد‬

‫الن�ساء املقاتالت يف �صفوف التنظيم الإرهابي ي�صل �إىل ‪ 500‬امر�أة‬ ‫غالبيتهن �أوروبيات‪ ،‬وان�ضممن للتنظيم خالل العامني املا�ضيني»‪.‬‬ ‫واو�ضح �أن «التنظيم يعتمد كذلك على الأطفال لنف�س ال�سبب‪ ،‬لنق�ص‬ ‫مقاتليه من الرجال»‪ ،‬حيث ان «ما ال يقل عن ‪� 35‬ألف ام��ر�أة �أجننب‬ ‫�أطفا ًال يف الأرا�ضي التي ي�سيطر عليها داع�ش»‪ .‬وتوا�صل القوات‬ ‫العراقية واحل�شد ال�شعبي مب�ساندة قوات التحالف الدويل تقدمها‬ ‫يف اجلانب االمين من مدينة املو�صل‪ ،‬بعد حتريرها اجلزء االي�سر‬ ‫للمدينة‪ ،‬حيث �أعلنت خلية االع�ل�ام احل��رب��ي ال�ي��وم ال�ث�لاث��اء‪ ،‬عن‬ ‫حترير «حي التنك» بالكامل‪ ،‬يف �أمين املو�صل‪ ،‬وكبدت العدو خ�سائر‬ ‫كبرية بالأرواح واملعدات»‪.‬‬

‫ابن الأعظمية غرق‬ ‫لينقذ ابن الكاظمية!‬ ‫حسين عمران‬

‫قالوا �أال تكتب �شيئا عن �شهيد االعظمية عثمان العبيدي الذي‬ ‫كتب ق�صة الإيثار الرائعة على ج�سر االئمة يوم انهياره قبل ‪13‬‬ ‫عاما ليبتلع بع�ضا من �أبناء الكاظمية الذين كانوا يعربون اجل�سر‬ ‫الحياء ذكرى وفاة االمام مو�سى الكاظم عليه ال�سالم لينهار اجل�سر‬ ‫بعد �شائعة وجود انتحاري بينهم؟!‬ ‫قلت‪ ..‬لقد كتب الكثري عن البطل عثمان العبيدي‪ ،‬ثم ماذا اكتب عنه‬ ‫اذا كان ا�ستاذنا الكبري ومعلمنا ال�شهري ح�سن العلوي قد اهدى‬ ‫احد كتبه لل�شهيد عثمان العبيدي مرفقا بكلماته الرائعة هذه (�إىل‬ ‫ابن اعظمية النعمان بن ثابت �إم��ام ال�ساحل ال�شرقي عثمان بن‬ ‫علي العبيدي‪ ..‬اىل رجل انقذ �سبعة ارواح من املوت غرق ًا من بني‬ ‫احل�شود التي �سقطت يف النهر على طريقها لأمام ال�ساحل الغربي‬ ‫عند الثامنة تعانقت الروحان وهبط اجل�سدان حتت مياه اجل�سر‬ ‫امل�شرتك)!!‬ ‫فماذا �أكتب؟ واي��ة كلمات ميكنها ان متنح ولو ج��زءا ب�سيطا من‬ ‫بطولة و�شهامة عثمان العبيدي ؟‬ ‫قالوا‪ ...‬رمبا مل ي�سمع البع�ض بهذه البطولة الفذة البن االعظمية‪،‬‬ ‫ثم امل يقولوا انه يف االعادة افادة؟‬ ‫قلت‪ ...‬ح�سنا عثمان العبيدي ابن الت�سعة ع�شر عاما‪ ،‬كان جال�سا‬ ‫بجانب والدته يف بيت �صغري منزو يف احد �شوارع االعظمية‬ ‫حينما �سمع ال���ص��راخ وال�ع��وي��ل ق��ادم��ا م��ن ج�سر االئ �م��ة‪ ،‬ترك‬ ‫"ح�ضن" امه لينادي على �أ�صدقائه املاهرين يف ال�سباحة‪ ،‬حينما‬ ‫و�صل ج�سر االئمة ر�أى ع�شرات ال�ضحايا من ن�ساء و�أطفال �سقطوا‬ ‫من ج�سر االئمة املنهار‪ ،‬كانت �أ�صوات �أبناء الكاظمية تناديه هو‬ ‫اب��ن االعظمية‪ ،‬فهل يتخلى عن تلبية ال�ن��داء‪ ،‬ما هي اال حلظات‬ ‫حتى وجد نف�سه ابن االعظمية و�سط �أمواج نهر دجلة التي تريد‬ ‫"ابتالع" �أبناء الكاظمية‪ ،‬رمى بنف�سه و�سط �أمواج دجلة الهائجة‪،‬‬ ‫انقذ طفال‪ ..‬او�صله اىل حافة النهر‪ ،‬انقذ الثاين فالثالث فال�سابع‪،‬‬ ‫مل يكن ابن االعظمية يرتاح بعد كل انقاذ �ضحية‪ ،‬ن�صحه ا�صدقا�ؤه‬ ‫بان يرتاح قليال بعد �إنقاذه ل�سبعة �ضحايا‪ ،‬لكن هيهات له الراحة‬ ‫وه��و ي�سمع ا�ستغاثات �أب�ن��اء الكاظمية‪ ،‬هل يرتاح ول��و لب�ضع‬ ‫حلظات وامامه ه��ذا املنظر املرعب لنهر يبتلع �أه��ايل الكاظمية‬ ‫الواحد تلو الآخر‪ ،‬رمى ج�سده الهزيل للمرة الثامنة و�سط �أمواج‬ ‫النهر‪ ،‬ومل يكن يعرف انها الرمية الأخ�يرة له‪ ،‬فهذه املرة كان قد‬ ‫قرر انقاذ امر�أة �سمع ا�ستغاثتها من بعيد‪ ،‬املر�أة مل ت�صدق ان �أحدا‬ ‫جاء لينقذها‪ ،‬تعلقت ابنة الكاظمية برقبة ابن االعظمية‪ ،‬حاول ان‬ ‫يتخل�ص من قب�ضة املر�أة حول رقبته التي عرقلت حركته ومنعته‬ ‫من ال�سباحة وهو املنهك واخلائر القوى بعد �إنقاذه ل�سبعة �أرواح‪،‬‬ ‫ب�صوت �ضعيف جدا �أراد ان يقول للمر�أة اتركي رقبتي لأمتكن‬ ‫من ال�سباحة واي�صالك اىل حافة النهر اال ان ت�شبث املر�أة باحلياة‬ ‫و�أ�صوات اال�ستغاثات و�صراخ ال�ضحايا حالت دون ذلك‪ ،‬حينها‬ ‫ت�أ�سف عثمان العبيدي ابن االعظمية الن قواه خانته ومل ي�ستطع‬ ‫اكمال مهمته لإنقاذ هذه املر�أة‪ ،‬لتبتلعهما �أمواج النهر �سوية‪.‬‬ ‫هذه هي حكاية عثمان العبيدي وتب ًا ملن يقول ان هناك فرقا بني‬ ‫ابن تكريت مع ابن النا�صرية اللذين عا�شا ل�سنني طويلة متحابني‬ ‫متعاونني مت�آزرين اىل ان جاء من يحاول زرع الفتنة والطائفية‬ ‫بني �أب�ن��اء ال�ع��راق ال��واح��د‪ ،‬لكن بوعي العراقيني اجمع �سيبقى‬ ‫الكواظمة �أحبة و�أعزاء مع املعاظمة‪ ،‬قولوا �إن �شاء الله‪.‬‬ ‫‪husseinomran@yahoo.com‬‬

‫احتجاج ًا على تردي األمن‬

‫طريقا ً‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫رئي�سا‬ ‫مفتوحا ويقطعون‬ ‫اعت�صاما‬ ‫�أهايل قرية يف دياىل ينظمون‬ ‫ديالى ‪ /‬متابعة المشرق ‪:‬‬

‫نظم �أهايل قرية‪� ،‬شمال �شرقي حمافظة دياىل‪،‬‬ ‫�أم ����س ال �ث�لاث��اء‪ ،‬اعت�صاما مفتوحا وقطعوا‬ ‫طريق ًا رئي�سا‪ ،‬احتجاج ًا على تردي الأو�ضاع‬ ‫االم�ن�ي��ة يف امل�ن��اط��ق املحيطة ب��ال�ق��ري��ة‪ ،‬فيما‬ ‫ط��ال �ب��وا ح�ك��وم��ة دي���اىل وال �ق �ي��ادات االمنية‬ ‫بايجاد حلول عاجلة ت�ساهم يف حفظ االمن‪.‬‬ ‫وقال رئي�س اللجنة االمنية يف جمل�س ناحية‬ ‫اب��ي �صيدا التابعة لق�ضاء امل �ق��دادي��ة‪ ،‬عواد‬ ‫الربيعي �إن "�أهايل قرية اب��و كرمة التابعة‬ ‫للناحية‪ ،‬نظموا‪ ،‬اعت�صاما مفتوحا وقطعوا‬ ‫طريقا رئي�سا يربط الناحية بناحية العبارة‬ ‫املقابلة لها‪ ,‬ب�سبب توقف العمل يف �سورها‬

‫األعداد تجاوزت ‪ 376‬ألف شخص‬

‫الأمم املتحدة ّ‬ ‫حتذر من ارتفاع �أعداد‬ ‫النازحني الفارين من غربي املو�صل‬ ‫نيويورك‪ /‬متابعة المشرق ‪:‬‬

‫ح ّذرت الأمم املتحدة‪ ،‬من ارتفاع �أعداد النازحني العراقيني الفارين‬ ‫من غربي املو�صل �إىل �أكرث من ‪� 376‬ألف �شخ�ص منذ بدء العملية‬ ‫الع�سكرية‪ ،‬ال�ستعادة الأحياء الغربية من املدينة يف �أواخر فرباير‬ ‫املا�ضي‪ .‬وقال املتحدث با�سم الأمني العام للأمم املتحدة ا�ستيفان‬ ‫دوغريك يف م�ؤمتر �صحفي مبقر املنظمة الدولية بنيويورك‪� ،‬إن‬ ‫“عدد الفارين من غربي املو�صل �آخذ يف االرتفاع‪ ،‬وقد مت ت�شريد‬ ‫ح��وايل ‪� 376‬أل��ف �شخ�ص م��ن غ��رب امل��و��ص��ل منذ ب��دء العملية‬ ‫الع�سكرية‪ ،‬ال�ستعادة الأحياء الغربية‪ ،‬التي بد�أت يف �أواخر فرباير‬ ‫املا�ضي”‪ .‬و أ�� �ض��اف‪“ :‬مت ت�سجيل ‪� 66‬أل��ف و‪� 500‬شخ�ص من‬ ‫النازحني‪ ،‬الذين و�صلوا �إىل نقطة العبور والفرز يف حمام العليل‪،‬‬ ‫جنوبي املو�صل”‪ .‬و�أ�شار �إىل “ا�ستمرار النزوح املدين من مناطق‬ ‫داع�ش املتبقية‪ ،‬حيث �أج�بر ما يقرب من ‪� 95‬أل��ف �شخ�ص على‬ ‫الفرار من مدينة احلويجة مبحافظة كركوك‪ ،‬منذ تكثيف العمليات‬ ‫الع�سكرية ه�ن��اك يف �أغ�سط�س املا�ضي”‪ .‬و�أردف‪“ :‬يوا�صل‬ ‫العاملون يف املجال الإن�ساين م�ساعدة العائالت يف خميمات‬ ‫النازحني واملواقع وغريها‪ ،‬وحتى الآن‪ ،‬مت تقدمي م�ساعدات طارئة‬ ‫ملا يقرب من ‪ 2.1‬مليون �شخ�ص يف املو�صل واملناطق املحيطة بها‪،‬‬ ‫حيث حتتاج العديد من الأ�سر �إىل امل�ساعدة �أكرث من مرة”‪.‬‬

‫اىل م��راح��ل م�ت�ط��ورة ج��د ًا ب�صيانة �سد‬ ‫املو�صل‪ ،‬وم��ن خ�لال متابعتنا امل�ستمرة‬ ‫لعملها وجدنا �أنها قد تقدمت وال يوجد‬ ‫�أي خطر على ال�سد نهائي ًا»‪ .‬وا�ضاف‪ ،‬ان‬ ‫«احلديث عن انهيار ال�سد ال يتعدى كونه‬ ‫جمرد �شائعات الغاية منها �إرباك الو�ضع‬ ‫العام‪ ،‬خ�صو�ص ًا بعد االنت�صارات الكبرية‬ ‫ال �ت��ي حققتها ق��وات �ن��ا الأم �ن �ي��ة بعملية‬

‫‪3‬‬

‫االمني الفا�صل بينها وبني املخي�سة وحو�ض‬ ‫الوقف التي يعترب ب�ؤرة االرهاب كذلك االنهيار‬ ‫احلا�صل يف امللف االمني للقرية خالل الفرتة‬ ‫االخ�يرة وتعر�ضها لهجمات ارهابية وق�صف‬ ‫بالهاونات ب�شكل ا�سبوعي"‪ .‬و�أ�ضاف الربيعي‪،‬‬ ‫�أن "االهايل خ��رج��وا ب��اع�ت���ص��ام ب �ع��د نفاذ‬ ‫�صربهم وحتملهم لتحديات كبرية ب�سبب �سوء‬ ‫الأو� �ض��اع االمنية املحيطة بالقرية وانت�شار‬ ‫داع����ش يف ب�ساتني املخي�سة القريبة منها"‪،‬‬ ‫الفتا اىل ان "�سوء الو�ضع االمني حرم ع�شرات‬ ‫االهايل من اخلروج لك�سب الرزق ما �ساهم يف‬ ‫ارتفاع معدالت الفقر داخلها"‪ .‬وتابع الربيعي‬ ‫ان "االهايل املعت�صمني يطالبون احلكومتني‬

‫االحتادية واملحلية كذلك القيادات االمنية يف‬ ‫املحافظة ب�أ�ستئناف العمل يف �سور ابو كرمة‬ ‫االمني كذلك تعزيز القرية بنقاط وقوات امنية‬ ‫ا�ضافية‪ ,‬باال�ضافة اىل و�ضع خطط ع�سكرية‬ ‫ج��دي��دة ت�ساهم بالق�ضاء على ب ��ؤر االره��اب‬ ‫وعنا�صر داع�ش يف املخي�سة وحو�ض الوقف‬ ‫لأنقاذ املواطنني وتاليف حدوث هجرة جماعية‬ ‫لأهايل القرية"‪ .‬وتتعر�ض قرية ابو كرمة‪ ،‬بني‬ ‫احلني واالخر‪ ،‬للعديد من الهجمات االرهابية‬ ‫التي ت�ستهدف نقاطها االمنية باال�ضافة اىل‬ ‫عمليات ق�صف بالهاونات ت�ستهدف املدنيني من‬ ‫قبل اجلماعات املتطرفة‪ ،‬يف ب�ساتينها الزراعية‬ ‫وب�ساتني املخي�سة املجاورة لها‪.‬‬

‫الك�شف عن تورط �ضباط وموظفني مبخالفات لقاء �أموال يف موقعي مرور الغزالية والتاجيات‬ ‫بغداد ‪ /‬متابعة المشرق ‪:‬‬

‫�أعلنت مفت�شية وزارة الداخلية‪� ،‬أم�س‬ ‫ال� �ث�ل�اث ��اء‪ ،‬ت� ��ورط � �ض �ب��اط وموظفني‬ ‫مبخالفات قانونية يف موقعي مرور‬ ‫ال �غ��زال �ي��ة وال �ت��اج �ي��ات‪ ،‬مبينة وج��ود‬ ‫عمليات �إ�صدار �إجازات �سوق ملواطنني‬ ‫دون وج��ود �أول�ي��ات لهم‪ ،‬فيما �ضبطت‬ ‫جل� �ن ��ة ك�����ش��ف امل� ��رك � �ب� ��ات يف م��وق��ع‬ ‫م� ��رور ال �ت��اج �ي��ات متلب�سة بالتوقيع‬ ‫ع�ل��ى ا� �س �ت �م��ارات ك�شف م��رك�ب��ات دون‬ ‫ح�ضورها‪ .‬وقال تقرير �صادر عن مكتب‬ ‫تفتي�ش امل ��رور ب��ال��وزارة‪ ،‬ان «املكتب‬ ‫تلقى بالغات مفادها قيام موقع الغزالية‬

‫املروري وبالتواط�ؤ مع منت�سبني تابعني‬ ‫ل�شركة م ��دار دج�ل��ة ب ��إ� �ص��دار �إج ��ازات‬ ‫�سياقة ملواطنني دون وج��ود �أوليات»‪.‬‬ ‫وا�ضاف‪ ،‬ان «مكتب تفي�ش املرور �شكل‬ ‫م �ف��رزة خ��ا��ص��ة ب��رئ��ا��س��ة م��دي��ر املكتب‬ ‫ت��ول��ت عملية ال�ت�ح�ق��ق م��ن املعلومات‬ ‫وال �ب�ل�اغ��ات‪ ،‬وم ��ن خ�ل�ال ال�ت��دق�ي��ق يف‬ ‫� �س �ج�لات وم �ع��ام�لات امل��وق��ع �ضبطت‬ ‫‪ 3‬اج���ازات ��س��وق � �ص��ادرة دون وجود‬ ‫�أوليات لها‪ ،‬حيث قامت املفرزة بتدوين‬ ‫�أقوال املواطنني �أ�صحاب االجازات وهم‬ ‫من النازحني املقيمني يف حمافظة �أربيل‬ ‫وال��ذي��ن اع�ترف��وا بدفعهم الر�شوة اىل‬

‫�أحد موظفي �شركة مدار دجلة وموظفني‬ ‫اثنني يف موقع م��رور الغزالية مقابل‬ ‫ت�صويرهم وعدم �إخ�ضاعهم �إىل فح�ص‬ ‫اللجنة الطبية وكذلك فح�ص ال�سياقة‪،‬‬ ‫كما اعرتفوا اي�ض ًا بقيام �ضابط املوقع‬ ‫وال��ذي هو برتبة نقيب و�أح��د املعقبني‬ ‫بامتام اجراءات ا�صدار اجازات ال�سوق‬ ‫لهم مقابل مبالغ م��ال�ي��ة»‪ .‬وا� �ش��ار‪ ،‬اىل‬ ‫انه «مت حجز النقيب على ذمة التحقيق‬ ‫و�صدر �أم��ر بف�صل موظف �شركة مدار‬ ‫دجلة وت�شكيل جمل�س حتقيقي باملوظفني‬ ‫التابعني ملوقع ت�سجيل الغزالية»‪ .‬وتابع‪،‬‬ ‫انه «يف ال�سياق‪ ،‬مت �ضبط �إحدى مفارز‬

‫التفتي�شية يف موقع ت�سجيل التاجيات‬ ‫جلنة ك�شف املركبات يف املوقع متلب�سة‬ ‫ب�ف�ح����ص امل��رك �ب��ات دون ح�ضورها»‪.‬‬ ‫واو�ضح‪ ،‬ان «املفرزة التفتي�شية متكنت‬ ‫من �ضبط جلنة ك�شف املركبات يف موقع‬ ‫ت�سجيل م��رور التاجيات وامل��ؤل�ف��ة من‬ ‫�ضابط برتبة نقيب ومفو�ض متلب�سني‬ ‫ب��ال �ت��وق �ي��ع واخل� �ت ��م ع �ل��ى ا�ستمارات‬ ‫ك�شف املركبات دون ح�ضور املركبات‬ ‫�إىل امل��وق��ع ل �ق��اء م�ب��ال��غ م��ال �ي��ة‪ ،‬حيث‬ ‫اع�ترف �صاحب �إح��دى املركبات بدفعه‬ ‫مبالغ مالية للجنة لقاء �إم�ضاء معاملة‬ ‫ت�سجيلها دون ح���ض��وره��ا»‪ ،‬مبينا ان‬

‫«امل�ف��رزة نظمت حم�ضر �ضبط ا�صويل‬ ‫بالواقعة وعر�ضته على م��دي��ر امل��رور‬ ‫ال��ذي �أم��ر بتوقيف املخالفني على ذمة‬ ‫الق�ضية للتحقيق معهم»‪ .‬وك��ان مكتب‬ ‫تفتي�ش املرور التابع ملكتب املفت�ش العام‬ ‫يف الداخلية‪ ،‬قد �أعلن اخلمي�س املا�ضي‪،‬‬ ‫القب�ض على ث�لاث معقبني يف موقعي‬ ‫م ��رور ت�سجيل ال�غ��زال�ي��ة والتاجيات‪،‬‬ ‫و��ض�ب��ط ب�ح��وزت�ه��م م�ع��ام�لات ت�سجيل‬ ‫مركبات وعدد من الوكاالت وال�سنويات‪.‬‬ ‫وتنت�شر يف دوائر املرور ظاهرة الف�ساد‬ ‫وتلقي الر�شا ب�شكل كبري‪ ،‬قد تعد الأعلى‬ ‫ن�سبة من بني بقية الدوائر احلكومية‪.‬‬


‫‪2‬‬

‫االربعاء املوافق ‪ 26‬من ني�سان ‪ 2017‬العدد ‪ 3749‬ـ ال�سنة الرابعة ع�شرة‬

‫تقارير وأخبار‬

‫‪Wednesday, 26 April. 2017 No. 3749 Year 14‬‬

‫اعتقال ع�صابة ترويج خمدرات يف منطقة ال�صدرية و�سط بغداد‬ ‫يف منطقة ال�صدرية‪ ،‬و�سط العا�صمة‪.‬وقال امل�صدر ‪ :‬ان "قوة‬ ‫�أمنية داهمت �شقة مبنطقة ال�صدرية‪ ،‬كان بداخلها ثالثة �أ�شخا�ص‬ ‫ي�شكلون ع�صابة لرتويج املخدرات"‪ ،‬مبينا ان��ه "مت اعتقالهم‬ ‫ونقلهم �إىل احد املراكز الأمنية لغر�ض �إج��راء الالزم"‪.‬وكانت‬ ‫مفارز وكالة اال�ستخبارات والتحقيقات االحتادية يف مديرية‬ ‫اجلرمية املنظمة‪ ،‬قد �ألقت اال�سبوع املا�ضي‪ ،‬القب�ض على ع�صابة‬ ‫خمت�صة بعمليات التزوير يف منطقة البتاوين‪ ،‬مكونة من �أربعة‬ ‫�أ�شخا�ص �ضبطت بحوزتهم �أختام خمتلفة وكتب ر�سمية و�أوامر‬ ‫م��زورة‪ .‬وت�ستمر ال�ق��وات الأمنية مبداهمة الأم��اك��ن التي يتم‬ ‫التبليغ عنها من قبل املواطنني وعنا�صر اال�ستخبارات‪ ،‬لإلقاء‬ ‫بغداد‪ /‬متابعة المشرق‪:‬‬ ‫�أفاد م�صدر امني يف بغداد‪ ،‬باعتقال ع�صابة لرتويج املخدرات القب�ض على ع�صابات للتزوير واخلطف وترويج املخدرات‪.‬‬

‫وا�سط تبلغ رئي�س الوزراء ب�ش�أن‬ ‫جتاوز (�سور بغداد) على �أرا�ضيها‬ ‫بغداد‪ /‬متابعة المشرق‪:‬‬

‫اعلن جمل�س حمافظة وا�سط‪� ،‬أم�س الثالثاء‪� ،‬إبالغ رئي�س جمل�س‬ ‫ال��وزراء حيدر العبادي ب�ش�أن جت��اوز "�سور بغداد" على ارا�ضي‬ ‫املحافظة ‪ ،‬وفيما اكد ان العبادي توعد بحل االمر ب�أقرب وقت‪ ،‬ا�شار‬ ‫اىل ان عمليات بغداد عملت على امل�شروع من دون �أب�لاغ م�سبق‬ ‫حلكومة او�سط‪.‬وقال ع�ضو املجل�س مهدي املو�سوي ‪ :‬ان "عمليات‬ ‫بغداد عملت على م�شروع �سور بغداد من دون ابالغ م�سبق حلكومة‬ ‫وا�سط املحلية‪ ،‬ال�سيما وان امل�شروع جتاوز على ارا�ض املزارعني‬ ‫يف وا�سط وهي تعود لإنا�س مدنيني" م�ضيفا ان "حكومة وا�سط‬ ‫ترف�ض ان�ضمام جزء من ارا�ضيها اىل بغداد"‪.‬وتابع‪ ،‬ان "حكومة‬ ‫وا�سط ابلغت رئي�س جمل�س الوزراء حيدر العبادي عن ل تفا�صيل‬ ‫املو�ضوع وتعهد العبادي بحل امل�س�ألة ب�أقرب وقت" م�ضيفا ان‬ ‫"املجل�س االن ينتظر قرار رئي�س الوزراء ب�ش�أن املو�ضوع"‪.‬‬

‫حملة ال�شهادات العليا يف وزارة‬ ‫الرتبية يطالبون بـ�إن�صافهم‬ ‫بغداد‪ /‬متابعة المشرق‪:‬‬

‫طالب عدد من حملة ال�شهادات العليا مبختلف املحافظات ‪� ،‬أم�س‬ ‫الثالثاء‪ ،‬وزير الرتبية حممد اقبال ال�صيديل بالتدخل �شخ�صي ًا‬ ‫وح�سم مو�ضوع االعرتاف ب�شهاداتهم التي ح�صلوا عليها خالل‬ ‫مدة �إجازة امل�صاحبة ودون احل�صول على �إجازات درا�سية‪.‬‬ ‫وب�ّي�نّ املعنيون يف ر�سالة وجهوها �إىل و�سائل االع�لام ب�أنَّ‬ ‫البريوقراطية التي يتبعها بع�ض موظفي دوائر وزارة الرتبية‬ ‫حت��ول دون االع�ت�راف ب�شهاداتهم ال�ت��ي ح�صلوا عليها من‬ ‫اجلامعات العاملية الر�صينة على الرغم من املوافقات اال�صولية‬ ‫التي �صدرت من الدوائر املعنية بهذا ال�صدد معتربين بان" هذا‬ ‫االجراء ا�صابهم بنوع من خيبة الأمل"‪.‬‬ ‫وكان عدد من موظفي وزارة الرتبية املتمتعني ب�إجازة امل�صاحبة‬ ‫قد ا�ستكملوا خالل مدة االجازة احل�صول على ال�شهادات العليا (‬ ‫املاج�ستري والدكتوراه ) لكن بع�ض املوظفني يف وزارة الرتبية‬ ‫يرف�ضون االعرتاف ب�شهاداتهم على الرغم من �إنَّ ح�سم مو�ضوع‬ ‫االعرتاف يدخل �ضمن ال�صالحيات وال�سلطة التقديرية للوزير‬ ‫املخت�ص ا�ستنادا لقرارات حكومية �سابقة �صدرت بهذا ال�صدد‬

‫المشرق – علي صالح‪:‬‬

‫حتديث �سجالت �أكرث‬ ‫من ‪� 250‬ألف ناخب يف الأنبار‬

‫االنبار ‪ /‬متابعة المشرق ‪:‬‬

‫اعلن مدير عام مكتب املفو�ضية العليا لالنتخابات يف حمافظة‬ ‫االنبار‪� ،‬أم�س الثالثاء‪ ،‬ان اكرث من ‪ 250‬الف ناخب مت حتديث‬ ‫�سجالتهم يف عموم االق�ضية املحررة يف املحافظة‪ ،‬منهم ‪ 60‬الفا‬ ‫للت�سجيل اخلا�ص الذي ي�شمل منت�سبي االجهزة االمنية واكرث من‬ ‫‪ 197‬الف للت�سجيل العام”‪ .‬وتابع مدير عام مكتب املفو�ضية العليا‬ ‫لالنتخابات يف حمافظة االنبار‪ ،‬حممد �صديد الدوري‪ ،‬ان “االقبال‬ ‫على حتديث �سجل الناخبني جيد وهناك تزايد يف اعداد املواطنني‬ ‫الذين يتوافدون على مراكز التحديث املنت�شرة يف جميع انحاء‬ ‫املحافظة التي يبلغ عددها ‪ 14‬مركز”‪ ،‬منوها اىل ” توزيع اكرث من‬ ‫‪ 23767‬بطاقة انتخابية حتى منت�صف �شهر ني�سان اجلاري والعمل‬ ‫م�ستمر وبواقع ‪ 100‬بطاقة يوميا حلني اكمال �سجل الناخبني”‬

‫الربملان يطالب با�ستدعاء ال�سفري الرتكي ب�ش�أن ق�صف �سنجار‬ ‫بغداد ‪ /‬متابعة المشرق‪:‬‬

‫�أدان نائب رئي�س الربملان العراقي �آرام �شيخ‬ ‫حم�م��د‪ ،‬ق�صف ال �ط�يران ال�ترك��ي فجر �أم�س‬ ‫الثالثاء لق�ضاء �سنجار والقرى التابعة لها يف‬ ‫حمافظة املو�صل الذي ت�سبب بـ"�إ�ست�شهاد عدد‬ ‫من البي�شمركة واملدنيني الأبرياء"‪.‬واعرب‬ ‫يف بيان "عن ا�ستيائه ال�شديد لهذا التجاوز‬ ‫غري املربر واالنتهاك ال�سافر ل�سيادة العراق"‪،‬‬

‫مطالبا يف الوقت ذات��ه "احلكومة الأحتادية‬ ‫ببغداد التدخل ال�ف��وري و�أ�ستدعاء ال�سفري‬ ‫ال�ترك��ي لت�سلميه م��ذك��رة �أح�ت�ج��اج باملوقف‬ ‫الر�سمي الراف�ض لهذه الأعتداءات املتكررة من‬ ‫اجلانب الرتكي"‪.‬وقال �شيخ حممد ان "تركيا‬ ‫بق�صف الأرا��ض��ي العراقية بال�سالح اجلوي‬ ‫ه��و مب�ث��اب��ة ت�صعيد و�أع� �ت ��داء وا� �ض��ح على‬ ‫ال�سيادة العراقية وخرق لكل للمواثيق الدولية‬ ‫و�أتفاقات ح�سن اجلوار‪ ،‬و�سي�ؤثر حتما على‬

‫العالقات الثنائية بني البلدين ويزعزع الأمن‬ ‫والأ� �س �ت �ق��رار يف املنطقة وال�سيما القوات‬ ‫العراقية تخو�ض اليوم معارك ع�سكرية كبرية‬ ‫يف املو�صل �ضد تنظيم داع�ش الأرهابي"‪.‬اىل‬ ‫ذل��ك ادان��ت الكتل الكوردية يف برملان �إقليم‬ ‫كورد�ستان املتمثلة بكتلة التغيري‪ ،‬واالحتاد‬ ‫الوطني الكورد�ستاين واجلماعة واالحتاد‬ ‫واحلركة الإ�سالميني ب�شدة الق�صف الرتكي‬ ‫على جبل �سنجار‪.‬‬

‫للتصدي لظاهرة التعنيف‬

‫حقوق الإن�سان النيابية‬ ‫تطالب بتفعيل مديرية حماية الأ�سرة والطفل‬ ‫بغداد‪ /‬متابعة المشرق ‪:‬‬

‫اكدت جلنة حقوق االن�سان النيابية‪� ،‬أم�س الثالثاء‪ ،‬ان‬ ‫حاالت تعنيف الأطفال و�ضربهم انتقلت من جمرد حاالت‬ ‫فردية اىل ظاهرة يف املجتمع العراقي‪ ،‬وفيما عربت‬ ‫عن ا�ستغرابها لت�صوير حاالت �ضرب الأطفال ون�شرها‬ ‫على االنرتنت من قبل الأه��ايل �أنف�سهم‪ ،‬طالبت وزارة‬ ‫الداخلية بتفعيل مديرية حماية الأ�سرة والطفل للت�صدي‬ ‫لظاهرة التعنيف‪.‬وقالت ع�ضو اللجنة ا�شواق اجلاف ‪:‬‬ ‫ان "حاالت تعنيف الأطفال و�ضربهم انتقلت من جمرد‬ ‫حاالت فردية اىل ظاهرة يف املجتمع العراقي"‪ ،‬م�شرية‬

‫اىل ان "ت�صوير ح��االت �ضرب الأط�ف��ال ون�شرها على‬ ‫االنرتنت من قبل الأه��ايل �أنف�سهم ام��ر م�ستغرب جد ًا‬ ‫ويثري الكثري من عالمات اال�ستفهام وبالتايل على وزارة‬ ‫الداخلية التحقيق مع ه�ؤالء لك�شف الأ�سباب احلقيقية‬ ‫لقيامهم بهذه الأمور"‪.‬و�أو�ضحت اجل��اف‪ ،‬ان "وزارة‬ ‫الداخلية مطالبة بتفعيل مديرية حماية الأ�سرة والطفل‬ ‫للت�صدي لظاهرة التعنيف حيث ان دورها غائب ب�شكل‬ ‫�شبه تام"‪ ،‬الفتا اىل ان "جمل�س النواب مطالب اي�ض ًا‬ ‫بت�شريع القوانني التي متثل رادع ملنع هكذا حاالت ت�ؤدي‬ ‫اىل تفكك اال�سر العراقية"‪.‬وكان الباحث االجتماعي‬

‫ح�سني الكاظمي قد انتقد‪ ،‬الأربعاء (‪12‬‬ ‫�أبريل ‪ ،)2017‬جلوء العوائل العراقية‬ ‫اىل تعنيف الأطفال و�ضربهم بالإ�ضافة‬ ‫اىل تعر�ضهم لل�ضرب يف بع�ض املدار�س‪،‬‬ ‫وف�ي�م��ا �أو� �ض��ح ب ��ان ال�ط�ف��ل ال ��ذي يتعر�ض‬ ‫لل�ضرب �سيعاين من اثار نف�سية كبرية ت�ؤدي اىل‬ ‫وجود خلل يف �شخ�صيته يف ال�صغر وتبقى معه‬ ‫حينما يكرب اي�ض ًا‪� ،‬أ�شار اىل ان نحو ‪ %50‬من‬ ‫�أطفال العراق يتعر�ضون اىل ال�ضرب‬ ‫من قبل ذويهم‪.‬‬

‫فريق طبي من دائرة ال�صحة العامة يزور خميمات النازحني يف حي اجلامعة‬ ‫المشرق – خاص‪:‬‬

‫تنفيذا لتوجيهات ال�سيدة وزي ��رة ال�صحة والبيئة بتقدمي اف�ضل‬ ‫اخلدمات الطبية وال�صحية للنازحني �شكلت دائرة ال�صحة العامة يف‬ ‫وزارة ال�صحة فريقا طبيا برئا�سة معاون املدير العام الدكتور حممد‬ ‫جرب حويل ملتابعة املوقف ال�صحي والبيئي ملخيم النازحني يف حي‬ ‫اجلامعة من بغداد ‪.‬واو�ضح الدكتور حممد جرب يف ت�صريح له بان‬ ‫املخيم ي�ضم (‪ )98‬عائلة ب��واق��ع (‪ )5200‬ن��ازح حيث مت��ت املتابعة‬ ‫الدقيقة للخدمات ال�صحية الدورية املقدمة ب�شكل ان�سيابي من قبل‬

‫املالكات العاملة يف البيت ال�صحي باال�ضافة اىل عمل ومهام‬ ‫الفرق امليدانية الطبية وال�صحية التي تتابع اخلدمات املقدمة‬ ‫ل�سان املخيم من مركز �صحي حي اجلامعة ‪ ،‬ومتابعة توفر‬ ‫ادوي��ة االمرا�ض املزمنة التي تقدم للمر�ضى يف املخيم ب�شكل‬ ‫دوري �ضمن البطاقات اخلا�صة للم�صابني بهذه االم��را���ض ‪،‬‬ ‫حيث ك�شفت متابعة الفريق عن وجود ( ‪ )24‬مري�ضا يعاين من‬ ‫االمرا�ض املزمنة ويتلقون العالج ب�شكل منتظم ‪ ،‬مع ت�شخي�ص‬ ‫االحاالت اىل امل�ست�شفيات االخرى ح�سب احلالة املر�ضية ‪.‬‬

‫العراق و�إيران يعلنان ح�سم ‪ %90‬من تر�سيم احلدود‬ ‫بغداد‪ /‬متابعة المشرق‪:‬‬

‫�أعلن وزيرا خارجية العراق و�إيران‪� ،‬أم�س‬ ‫ال�ث�لاث��اء‪ ،‬ع��ن ح�سم ‪ %90‬م��ن ملف تر�سيم‬ ‫احلدود بني البلدين خالل الفرتة املا�ضية‪،‬‬ ‫فيما �أكدا على �أهمِّية التعاون يف اجناز ِّ‬ ‫ملف‬ ‫الأنهار املُ�ش َ‬ ‫رتكة بني البلدين‪ .‬وذك��ر بيان‬ ‫ملكتب وزير اخلارجية �إبراهيم اجلعفري ‪:‬‬

‫الإعمار تنفذ حمالت خدمية‬ ‫وا�سعة يف حمافظة وا�سط‬ ‫نفذت وزارة االع�م��ار واال�سكان والبلديات العامة حمالت‬ ‫خدمية وا�سعة ل�صيانة وتبليط ال�شوارع بناحية وا�سط يف‬ ‫حمافظة وا�سط‪.‬وذكر املركز االعالمي ل�ل��وزارة ان مديرية‬ ‫ب�ل��دي��ات وا� �س��ط ال�ت��اب�ع��ة مل��دي��ري��ة ال�ب�ل��دي��ات ال�ع��ام��ة احدى‬ ‫ت�شكيالت ال ��وزارة نفذت حملة �صيانة وتبليط ال�شوارع‬ ‫الرئي�سة يف الناحية ‪� ,‬ضمن خطة البلدية خالل الربع الثاين‬ ‫من عام ‪.2017‬وا�ضاف املركز االعالمي �إن الأعمال اخلدمية‬ ‫ت�ضمنت العمل يف �شارعي احلي ال�صناعي بواقع (‪ )400‬م‬ ‫طول وعر�ض (‪ )6‬م وب�سمك (‪� )5‬سم وبكمية ا�سفلت بلغت‬ ‫(‪ )2600‬م‪ , 2‬و�شارع حي الزهراء بطول (‪ )390‬م وبعر�ض‬ ‫(‪ )6‬م وبكمية (‪ )2340‬م‪ 2‬م��ن الأ�سفلت وبكلفة �إجمالية‬ ‫بلغت(‪ )58,960,000‬مليون دينار بعد معاجلة التخ�سفات‬ ‫وال��روط��ان ‪.‬وت��اب��ع امل��رك��ز االع�لام��ي �أن الأع �م��ال اخلدمية‬ ‫م�ستمرة لإك�ساء ال�شارع الثالث وهو �شارع حي العروبة املمتد‬ ‫من مدر�سة ال�شموخ االبتدائية لغاية رو�ضة ال�شمائل بطول‬ ‫(‪ )621‬م طول ‪ ,‬ف�ضال عن اال�ستمرار بحملة ت�شجري اجلزرات‬ ‫الو�سطية واحلدائق وجتميل مداخل املدينة من �أجل حت�سني‬ ‫الواقع العمراين وتقدمي �أف�ضل اخلدمات للمواطنني‪.‬‬

‫الكتل الكردستانية (تدين بشدة)‬

‫�أن “اجلعفري التقى نظريه الإيراين حممد‬ ‫جواد ظريف على هام�ش مُنتدى احل�ضارات‬ ‫ال�ع��ري�ق��ة يف العا�صمة ال�ي��ون��ان� َّي��ة �أثينا‪،‬‬ ‫وج��رى خالل اللقاء مناق�شة �أب��رز الق�ضايا‬ ‫التي ته ُّم بغداد وطهران‪ ،‬و�سُ بُل تعزيزها‬ ‫مبا يخدم م�صالح ال�شعبني اجلارين‪� ،‬إ�ضافة‬ ‫�إىل بحث تطوُّر احلرب �ض ّد ع�صابات داع�ش‬ ‫الإرهابيَّة‪ ،‬وا ُ‬ ‫جلهُود الدوليَّة املبذولة لدعم‬

‫�أمن‪ ،‬وا�ستقرار املنطقة”‪.‬و�أ�ضاف البيان‪،‬‬ ‫�أن “اجلانبني �أك��دا على �ضرورة ا�ستكمال‬ ‫تر�سيم ا ُ‬ ‫بخا�صة � َّأن هذا‬ ‫بري��ة‬ ‫حل � �دُود ال� ِّ‬ ‫َّ‬ ‫َّ‬ ‫امللف قد �شهد ح�سم ‪ %90‬منه خالل الفرتة‬ ‫املا�ضية‪ ،‬وجرى الت�أكيد على �أهمِّية التعاون‬ ‫يف اجن� ��از م �ل� ِّ�ف الأن� �ه ��ار املُ �� �ش� َ‬ ‫ترك��ة بني‬ ‫البلدين؛ ِّ‬ ‫ُ�شكلة املُلوحة التي تعاين‬ ‫حلل م ِ‬ ‫منها الأرا�ضي العراقـيَّة”‪.‬‬

‫بعد السطو على منزلها‬

‫م�سلحون يطعنون امر�أة حام ًال وي�سرقون مبلغ ًا مالي ًا‬ ‫بغداد‪ /‬متابعة المشرق‪:‬‬

‫ك�شف املجل�س املحلي لق�ضاء القرنة �شمال حمافظة الب�صرة ‪� ,‬أم�س‬ ‫الثالثاء‪ ,‬عن وقوع عملية �سطو م�سلح طالت منزل احد منت�سبي االجهزة‬ ‫االمنية وت�سببت با�صابة زوجته بجروح ف�ضال عن �سرقة مبلغ ‪3300‬‬ ‫دوالر امريكي و‪ 600‬ال��ف دينار‪.‬وقال رئي�س املجل�س املحلي لق�ضاء‬ ‫القرنة حممد با�شخ املالكي ‪ :‬ان "م�سلحني جمهويل الهوية نفذوا عملية‬ ‫�سطو م�سلح على منزل احد رجال االمن يف الق�ضاء"‪ ,‬مبينا ان "احلادث‬ ‫وقع فجرا عندما ا�ستغل امل�سلحني التحاق رجل االمن بواجبه ودخلوا‬ ‫غرفته وق��ام��وا بتكبيل ي��دي زوج�ت��ه وطعنها بال�سكني و�سرقة مبلغ‬ ‫‪ 3300‬دوالر و‪ 600‬الف دينار عراقي ليقوموا بعدها بر�ش النفط على‬

‫حمتويات الغرفة واقفالها على �أمل��ر�أة وا�شعال النار فيها والهروب اىل‬ ‫جهة جمهولة"‪.‬وا�ضاف با�شخ ان "ال�سنة النريان ارتفعت يف الغرفة اال‬ ‫ان امل�صابة متكنت من ايقاظ من معها يف البيت بعد ان احدثت ا�صوات‬ ‫عالية من خالل �ضرب ر�أ�سها بالباب‪ ,‬ومت على اثرها انقاذها واطفاء‬ ‫النريان وار�سالها للم�ست�شفى ال�سعاف حالتها ج��راء اال�صابات التي‬ ‫تعر�ضت لها اىل جانب كونها حامل"‪ ,‬م�ضيفا ان "ال�شرطة فتحت حتقيقا‬ ‫يف احلادث ملعرفة اجلناة"‪.‬وطالب با�شخ "مديرية �شرطة الب�صرة بدعم‬ ‫�شرطة ق�ضاء القرنة مبزيد من رجال االمن والعجالت وزيادة كمية الوقود‬ ‫املجهز ل�سياراتهم‪ ,‬فيما طالب �شرطة القرنة اىل زيادة ت�سيري الدوريات‬ ‫ليال ف�ضال عن فر�ض منع للتجوال يف ال�ساعات املتاخرة من الليل"‪.‬‬

‫نائب مقرب من رئيس الوزراء‪:‬‬

‫الوقف ال�سني يك ّرم قيادات‬ ‫احل�شد ال�شعبي يف كرمة الفلوجة‬ ‫بغداد ‪ /‬متابعة المشرق ‪:‬‬

‫�أعلن �آمر الفوج االول للح�شد ال�شعبي يف ق�ضاء الكرمة مبحافظة‬ ‫االنبار العقيد حممود مر�ضي اجلميلي‪� ،‬أم�س الثالثاء‪ ،‬عن تكرمي‬ ‫الوقف ال�سني ع��دد من ق�ي��ادات احل�شد ال�شعبي تثمينا ملوقفهم‬ ‫البطويل يف حماربة االرهاب والتطرف‪.‬وقال اجلميلي وهو احد‬ ‫الذين �شملهم التكرمي يف ت�صريح �صحفي ‪� :‬إن “ممثل ال�شيخ‬ ‫عبد اللطيف الهميم رئي�س ديوان الوقف ال�سني ال�شيخ عبد خلف‬ ‫احللبو�سي وعدد من اع�ضاء الوقف زاروا مقر احل�شد ال�شعبي يف‬ ‫ق�ضاء الكرمة �شرقي مدينة الفلوجة لتكرمي نخبة من �ضباط احل�شد‬ ‫ال�شعبي تثمينا لدورهم الكبري يف حترير الق�ضاء وحماربة االرهاب‬ ‫والتطرف”‪.‬وا�ضاف ان “وفد الوقف ال�سني اثنى على الت�ضحيات‬ ‫الكبرية التي قدمها احل�شد ال�شعبي يف ا�ستقرار االو�ضاع االمنية‬ ‫بعد عمليات التحرير واجلهود املبذولة العادة االعمار واال�ستقرار‬ ‫وع��ودة كافة اال�سر النازحة اىل مناطق �سكناها”‪.‬وثمن الوفد‪،‬‬ ‫بح�سب اجلميلي‪“ ،‬املوقف البطويل للقوات املحررة”‪ ،‬داعيا‬ ‫اجلميع اىل “م�ساندتهم والوقوف بجانبهم �ضد املخططات التي‬ ‫تهدف زرع التفرقة بني ابناء ال�شعب الواحد “‪.‬‬

‫الأمريكان يلمحون لبقاء جزء‬ ‫من قواتهم يف العراق بعد داع�ش‬

‫الت�سوية ف�شلت ومل تعد تذكر �سوى يف الإعالم‬ ‫بغداد‪ /‬متابعة المشرق‪:‬‬

‫�أك ��د ن��ائ��ب م�ق��رب م��ن رئ�ي����س ال� ��وزراء حيدر‬ ‫العبادي‪� ,‬أم�س الثالثاء‪� ,‬أن طرح ورقة الت�سوية‬ ‫�أدت اىل انق�سام ال ��ر�أي ال�ع��ام ب�ش�أن حقوق‬ ‫كل مكون‪ ,‬م�شريا �إىل ان امل�شروع ف�شل منذ‬ ‫انطالقه ومل يعد له اي ذكر �سوى يف و�سائل‬

‫االع�لام‪ .‬وق��ال النائب جا�سم حممد جعفر يف‬ ‫ت�صريح �صحفي ‪� :‬إن “طرح ورق��ة الت�سوية‬ ‫ادت اىل انق�سام الر�أي العام ب�شان حقوق كل‬ ‫مكون”‪ ،‬مبينا �أن “تلك الورقة ادت اىل مناف�سة‬ ‫االط��راف االخ��رى ب�إن�شاء اوراق متعددة كما‬ ‫هو احل��ال يف الورقتني ال�سنية والكردية”‪.‬‬ ‫و�أ�ضاف جعفر‪� ،‬أن “املكون الكردي ي�سعى من‬

‫خالل طرحه لورقته ك�سب الت�أييد لال�ستقالل‬ ‫وان�شاء دولة كرد�سية وحتقيق مكا�سب جديدة‬ ‫على ح�ساب العراق وهذا ما يتم رف�ضه ب�شكل‬ ‫مبا�شر دون نقا�شه”‪ .‬ول�ف��ت جعفر �إىل �أن‬ ‫“امل�شروع ف�شل منذ انطالقه ومل يعد له اي ذكر‬ ‫�سوى يف و�سائل االعالم بعد ان ايقنت الكتل‬ ‫ال�سيا�سية عدم جدوى امل�شروع”‪.‬‬

‫توزيع املنتجات النفطية تفتتح �أول حمطة‬ ‫لتجهيز ال�سيارات بالغاز ال�سائل يف الديوانية‬ ‫المشرق – خاص‪:‬‬

‫افتتحت �شركة توزيع املنتجات النفطية حمطة تعبئة الرافدين‬ ‫امل�شيدة ك ��أول حمطة وق��ود جتهز ال�سيارات بالغاز ال�سائل يف‬ ‫حمافظة الديوانية‪ ،‬على ان تعمل املحطة بالوجبتني امل�سائية‬ ‫وال�صباحية‪.‬‬ ‫وقال مدير عام �شركة توزيع املنتجات النفطية املهند�س علي عبد‬ ‫الكرمي املو�سوي ان ال�شركة متتلك خطة طموحة لتجهيز ال�سيارات‬ ‫بالغاز ال�سائل على ان ي�شمل التجهيز تدريجيا كل حمافظات‬

‫العراق‪ ،‬مبينا �أهمية وقود الغاز لل�سيارات لكونه من املحروقات‬ ‫�صديقة البيئة و�أرخ�ص ثمنا من البنزين ف�ضال عن كونه منتج‬ ‫حملي يتنا�سب وحجم انتاج العراق من الغاز وخطة احلكومة‬ ‫يف ا�ستثماره‪.‬و�شدد املو�سوي على �أهمية حتول ا�ستهالك الغاز‬ ‫لل�سيارات اىل ثقافة جمتمعية لال�ستفادة من هذه اخلدمة التي‬ ‫تقدمها ال��وزارة ممثلة ب�شركة توزيع املنتجات النفطية والتي‬ ‫تن�سجم متاما مع توجهات احلكومة يف تعظيم م��وارد الدولة‬ ‫وا�شراك القطاع اخلا�ص بعملية التجهيز عرب اال�ستثمار‪.‬‬

‫بغداد‪ /‬متابعة المشرق‪:‬‬

‫ك�شف تقرير ملوقع قناة فوك�س نيوز االمريكية ‪� ،‬أم�س الثالثاء‪،‬‬ ‫�أن م�س�ؤولني امريكان ملحوا اىل امكانية ا�ستمرار بقاء بع�ض‬ ‫القوات االمريكية يف العراق بعد انتهاء املعركة مع “داع�ش”‪.‬‬ ‫ونقل التقرير عن املتحدث الر�سمي للجي�ش االمريكي لعمليات‬ ‫العزم ال�صلب للتحالف الدويل قوله “نحن هنا بناء على طلب‬ ‫احلكومة العراقية وان العمليات امل�ستقبلية �ستعتمد على‬ ‫احتياجات احلكومة العراقية “‪ .‬بح�سب تعبريهمن جانبه قال‬ ‫وزير الدفاع االمريكي جيم�س ماتي�س يف ت�صريح �سابق امام‬ ‫جلنة الكونغر�س �إن “من اخلط�أ اال�شارة فقط اىل االنت�صار يف‬ ‫العراق واملغادرة بعد ذلك بب�ساطة كما حدث عام ‪ 2011‬لنجد‬ ‫�أن الدر�س يتكرر مرة اخرى”‪ .‬و�أكد وزير اخلارجية االمريكي‬ ‫ريك�س تلري�سون على اهمية االبقاء على القوات االمريكية‬ ‫لتجنب ظهور داع�ش مرة �أخرى ” بح�سب ادعائه ‪.‬‬


‫‪ %96‬من العراقيني يعتمدون‬ ‫على البطاقة التموينية‬

‫ذي قار‪ :‬خم�ص�صات الأهوار (حرب على ورق)‬

‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫�أكد الأمني العام ملجل�س الوزراء مهدي العالق �أن ‪ %96‬من ال�شعب العراقي يعتمدون‬ ‫على البطاقة التموينية‪ ،‬مو�ضحا �أن احلكومة تعمل على ت�سليم املواد الغذائية‬ ‫مبوعدها املقرر والق�ضاء على الف�ساد فيها‪ .‬وقال العالق ”� ّإن البطاقة التموينية‬ ‫يعتمد ‪ %96‬من ال�شعب العراقي عليها واحلكومة حتاول اليوم جتهيزها مبوعدها‬ ‫املحدد”‪ ،‬م�ؤكد ًا �أن “تقليل ن�سبة م�ستخدمي البطاقة التموينية كان قليال جد ًا لأنه‬ ‫ا�ستهدف بع�ض املواطنني الذين يتقا�ضون رواتب عالية“‪ ،‬مبينا �أن “احلكومة تعمل‬ ‫حاليا على ا�صالح نظام البطاقة التموينية والق�ضاء على الف�ساد فيها”‪.‬‬

‫رئيس مجلس اإلدارة‬

‫د‪ .‬غاندي محمد عبد الكريم‬

‫يوميـــة دولية م�ستقلة‬

‫الأربعاء ‪ 26‬من ني�سان ‪ 2017‬العدد ‪ 3749‬ـ ال�سنة الرابعة ع�شرة‬

‫‪ƨdzƢǫȍơȁƗƨǬưdzơƤƸLJřǠƫȏƪȇȂǐƬdzơƨƴȈƬǻ‬‬

‫‪� 12‬صفحة‬

‫‪Wednesday 26 April. 2017 No. 3749 Year 14‬‬

‫الربملان ي�ص ّوت بعدم القناعة ب�أجوبة مفو�ضية االنتخابات‬

‫امل�شرق – خا�ص‪:‬‬ ‫بفارق �صوت واح��د‪ ،‬ق��رر جمل�س النواب ام�س‬ ‫الثالثاء ع��دم القناعة ب�أجوبة رئي�س مفو�ضية‬ ‫االنتخابات �سرب�ست م�صطفى‪ ،‬حيث اكد م�صدر‬ ‫برملاين ان عدد امل�صوتني بعدم القناعة ب�أجوبة‬ ‫املفو�ضية (‪ ١١٩‬ال) مقابل (‪ ١١٨‬ن�ع��م) وعدد‬ ‫االوراق البي�ضاء (‪� )15‬أي (حت�ف��ظ) يف حني‬ ‫�أكدت النائبة ابت�سام الهاليل ان هذه النتيجة ال‬ ‫تعني اقالة و�سحب الثقة من املفو�ضية لأن �سحب‬ ‫الثقة يحتاج اىل (‪ )127‬نائبا ولي�س (‪ )119‬وهذا‬ ‫من الناحية الد�ستورية والقانونية‪ .‬م�ضيفة ان‬ ‫ي��وم غ��د اخلمي�س �ستجمع النائبة امل�ستجوبة‬ ‫م��اج��دة التميمي تواقيع لتعر�ض على رئا�سة‬ ‫جمل�س النواب وتعر�ض اي�ضا على النواب ليتم‬ ‫الت�صويت م��ن قبل املجل�س على �سحب الثقة‬ ‫م��ن ع��دم��ه‪ .‬وك��ان��ت النائبة ع��ن التيار ال�صدري‬ ‫ماجدة التميمي قد طالبت بت�أجيل الت�صويت على‬ ‫القناعة باجابات رئي�س مفو�ضية االنتخابات‪،‬‬ ‫�سربت م�صطفى‪ ،‬فيما رف����ض ال�برمل��ان‪ ،‬وقرر‬ ‫حت��وي��ل جل�سة الت�صويت اىل "�سرية"‪.‬وقال‬ ‫م�صدر نيابي ان "جمل�س ال�ن��واب �صوت على‬ ‫جعل الت�صويت ��س��ري� ًا بقناعة �أو ع��دم قناعة‬ ‫اع�ضاء جمل�س النواب ب�إجابات رئي�س املفو�ضية‬ ‫العليا امل�ستقلة لالنتخابات‪� ،‬سرب�ست م�صطفى"‪.‬‬ ‫وكانت النائبة عن احتاد القوى جميلة العبيدي‬ ‫قد ك�شفت عن وجود �شبه اجماع نيابي على اقالة‬ ‫رئي�س املفو�ضية العليا لالنتخابات �سرب�ست‬

‫م�صطفى‪ ،‬وفيما رف�ضت اتهام املفو�ضية لأ�سئلة‬ ‫النائب امل�ستجوب بانها غري مهنية‪ ،‬اعتربتها‬ ‫"�شماعة جديدة" ملنع الربملان من دوره الرقابي‪.‬‬ ‫وقالت العبيدي ان "ا�سئلة النائبة امل�ستجوبة‬ ‫(ماجدة التميمي) لرئي�س جمل�س املفو�ضني كانت‬ ‫وا�ضحة ومهنية يف حني افتقرت اجوبة الرئي�س‬ ‫اىل الدقة وابتعدت عن االقناع"‪ ،‬م�شرية اىل ان‬ ‫"�آراء النواب غري الر�سمية متيل اىل عدم القناعة‬ ‫و�سحب الثقة منه"‪ .‬م�ضيفة ان "حماولة اع�ضاء‬ ‫جمل�س املفو�ضني اتهام النائب امل�ستجوب ما هي‬ ‫اال �شماعة جديدة لعرقلة اال�ستجواب وتعليق‬ ‫كافة �أخطاء املفو�ضية عليها بعد ان و�صلت لعدم‬

‫نواب كتلة بدر”‪ ،‬مبينا ان “االمر يتم من خالل‬ ‫متابعتهم لال�ستجواب وبحثهم ومدى قناعتهم‬ ‫باالجوبة“‪ .‬يف ح�ين اك��د املتحدث با�سم كتلة‬ ‫املواطن النيابية حبيب الطريف ام�س الثالثاء‪،‬‬ ‫ان اغلب نواب التحالف الوطني العراقي‪ ،‬لي�س‬ ‫لديهم القناعة ب��أج��وب��ة مفو�ضية االنتخابات‬ ‫وهناك رغبة بتغيريها‪ .‬وقال الطريف ان “ر�أي‬ ‫ال�ن��ائ��ب يف ال��وق��ت ال��راه��ن داخ��ل ال�برمل��ان هو‬ ‫امل�سيطر وه�ي�م�ن��ة ال�ك�ت��ل ع�ل��ى ت��وج�ه��ات�ه��م قد‬ ‫�ضعفت وذل��ك النهم تعلموا من درو���س املا�ضي‬ ‫واال� �س �ت �ج��واب��ات ال���س��اب�ق��ة داخ���ل املجل�س”‪،‬‬ ‫م�ضيفا ان ”جمل�س املفو�ضني مل يكن موفقا يف‬ ‫االجوبة التي قدمها داخل الربملان خالل جل�سة‬ ‫اال�ستجواب والتوجه العام لدى التحالف الوطني‬ ‫هو الت�صويت بعدم القناعة على االجوبة وقد‬ ‫يلحقه الت�صويت بالإقالة باجلل�سات املقبلة”‪.‬‬ ‫وكان الربملان قد �شرع االثنني املا�ضي ‪ 17‬ني�سان‬ ‫ا�ستجواب رئي�س املفو�ضية العليا امل�ستقلة‬ ‫لالنتخابات �سرب�ست م�صطفى من قبل النائبة‬ ‫ماجدة التميمي على خلفية التالعب با�صوات‬ ‫الناخبني وح��االت ف�ساد اداري وم��ايل‪ .‬وخالل‬ ‫جل�سة ام�س �أجل جمل�س النواب الت�صويت على‬ ‫التعديل الثالث لقانون مفو�ضية حقوق االن�سان‪.‬‬ ‫وقال م�صدر برملاين انه "بناء على طلب اللجنة‬ ‫املعنية‪ ،‬جمل�س ال �ن��واب �أج��ل الت�صويت على‬ ‫مقرتح قانون التعديل الثالث لقانون املفو�ضية‬ ‫العليا حلقوق االن�سان رقم (‪ )53‬ل�سنة ‪."2008‬‬

‫القناعة بالأجوبة �إىل اجلمهور"‪ ،‬الفتة اىل ان‬ ‫"غالبية ا�سئلة اال�ستجواب تركزت حول ايفادات‬ ‫املفو�ضية غري املربرة"‪ .‬فيما اكد رئي�س كتلة بدر‬ ‫النيابية حممد ناجي‪ ،‬ام�س الثالثاء‪ ،‬ان كتلته مع‬ ‫تغيري مفو�ضية االنتخابات بالطرق الطبيعية‪،‬‬ ‫ب�غ����ض ال �ن �ظ��ر ع��ن ت���ص��وي��ت اع �� �ض��اء ال�برمل��ان‬ ‫بالقناعة م��ن ع��دم�ه��ا‪ .‬وق ��ال ن��اج��ي ان “جدول‬ ‫اعمال اجلل�سة ت�ضمن الت�صويت على القناعة من‬ ‫عدمها ب�أجوبة مفو�ضية االنتخابات ونود بهذا‬ ‫اخل�صو�ص اال�شارة اىل جموعة نقاط مهمة اولها‬ ‫ان الت�صويت بالقناعة من عدمها هذا امر مرتوك‬ ‫الع�ضاء ال�برمل��ان م��ن جميع الكتل وم��ن بينها‬

‫تورط �ضباط وموظفني مبخالفات مالية يف موقعي مرور الغزالية والتاجيات‬ ‫امل�شرق – ق�سم االخبار‪:‬‬ ‫�أعلنت مفت�شية وزارة الداخلية‪� ،‬أم�س الثالثاء‪ ،‬ت��ورط �ضباط‬ ‫وموظفني مبخالفات قانونية يف موقعي مرور الغزالية والتاجيات‪،‬‬ ‫مبينة وجود عمليات �إ�صدار �إج��ازات �سوق ملواطنني دون وجود‬ ‫�أول�ي��ات لهم‪ ،‬فيما �ضبطت جلنة ك�شف املركبات يف موقع مرور‬ ‫التاجيات متلب�سة بالتوقيع على ا�ستمارات ك�شف مركبات دون‬ ‫ح�ضورها‪ .‬وقال تقرير �صادر عن مكتب تفتي�ش املرور بالوزارة‬

‫قوات �أمريكية ت�ستطلع‬ ‫منطقة ال�صكرة غربي الأنبار‬

‫ان "املكتب تلقى ب�لاغ��ات مفادها قيام موقع الغزالية امل��روري‬ ‫وبالتواط�ؤ مع منت�سبني تابعني ل�شركة مدار دجلة ب�إ�صدار �إجازات‬ ‫�سياقة ملواطنني دون وجود �أوليات"‪.‬وا�ضاف ان "مكتب تفي�ش‬ ‫املرور �شكل مفرزة خا�صة برئا�سة مدير املكتب تولت عملية التحقق‬ ‫من املعلومات والبالغات‪ ،‬ومن خالل التدقيق يف �سجالت ومعامالت‬ ‫املوقع �ضبطت ‪ 3‬اج��ازات �سوق �صادرة دون وج��ود �أوليات لها‪،‬‬ ‫حيث قامت املفرزة بتدوين �أق��وال املواطنني �أ�صحاب االجازات‬

‫وه��م من النازحني املقيمني يف حمافظة �أرب�ي��ل وال��ذي��ن اعرتفوا‬ ‫بدفعهم الر�شوة اىل �أحد موظفي �شركة مدار دجلة وموظفني اثنني‬ ‫يف موقع م��رور الغزالية مقابل ت�صويرهم وع��دم �إخ�ضاعهم �إىل‬ ‫فح�ص اللجنة الطبية وكذلك فح�ص ال�سياقة‪ ،‬كما اعرتفوا اي�ض ًا‬ ‫بقيام �ضابط املوقع ال��ذي هو برتبة نقيب و�أح��د املعقبني بامتام‬ ‫اجراءات ا�صدار اجازات ال�سوق لهم مقابل مبالغ مالية"‪.‬‬ ‫تفا�صيل �ص‪3‬‬

‫نائب‪ :‬العمل داخل الربملان �سيا�سي وغري م�ستقل‬ ‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫�أكد ع�ضو يف جمل�س النواب العراقي‪ ،‬ام�س الثالثاء‪� ،‬أن العمل‬ ‫داخ��ل املجل�س هو عمل �سيا�سي وال ميكن القول ب ��أن العمل‬ ‫م�ستقل‪ ،‬م�شري ًا �إىل �أن الآراء يف هذه ال��دورة حرة �أك�ثر من‬ ‫الدورة ال�سابقة‪ .‬وقال النائب عن كتلة املواطن النيابية حبيب‬ ‫الطريف ان العمل داخل الربملان "عمل �سيا�سي" وال ميكن القول‬ ‫ب�أنه م�ستقل‪ ،‬لكون الربملان يتكون من كتل �سيا�سية‪ ،‬م�ضيف ًا �أن‬ ‫�آراء النواب يف الدورة احلالية حرة �أكرث من الدورة ال�سابقة‪،‬‬

‫امل�شرق ‪ -‬ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫�أكد جمل�س حمافظة ذي قار‪� ،‬أم�س الثالثاء‪ ،‬وجود تخ�صي�صات مالية من رئا�سة الوزراء وجهات �أخرى لدعم‬ ‫ً‬ ‫مطلقا وهي موجودة "على الورق"‬ ‫االهوار يف املحافظة‪ ،‬وفيما �أو�ضح ان تلك التخ�صي�صات مل ي�صرف منها �شيء‬ ‫فقط‪� ،‬أ�شار اىل �أن �أ�سباب عدم اطالقها يعود اىل طول الفرتة الزمنية لإجراءات الدولة بالإ�ضافة اىل ملف‬ ‫نقل ال�صالحيات‪ .‬وقال ع�ضو املجل�س �شهيد الغالبي ان "هناك بالفعل تخ�صي�صات مالية من رئا�سة الوزراء‬ ‫وجهات �أخرى لدعم االهوار يف حمافظة ذي قار بعد ادراجها �ضمن الالئحة العاملية للرتاث"‪ ،‬الفتا اىل ان‬ ‫ً‬ ‫مطلقا وهي موجودة "على الورق" فقط"‪ .‬و�أو�ضح الغالبي ان "�أ�سباب‬ ‫"تلك التخ�صي�صات مل ي�صرف منها �شيء‬ ‫عدم اطالقها يعود اىل طول الفرتة الزمنية لإجراءات الدولة بالإ�ضافة اىل ملف نقل ال�صالحيات"‪ ،‬مبينا ان‬ ‫"االزمة االقت�صادية التي مير بها البلد �أثرت ً‬ ‫اي�ضا على ملف االهوار"‪ .‬وكانت ع�ضوة جمل�س حمافظة ذي قار‬ ‫�أجيال �سلمان قد اعلنت �أن هناك �شركات ا�ستثمارية �ستبا�شر ب�أعمالها يف موقعني �سياحيني يف املحافظة‪.‬‬

‫م�ؤكد ًا �أنه ال ميكن خمالفة احلقيقة والواقع والقول ب�أن العمل‬ ‫داخل املجل�س "م�ستقل وغري �سيا�سي"‪ ،‬م�شريا �إىل �أن امل�شاكل‬ ‫يف ال��دورة ال�سابقة كانت كثرية بني رئا�سة املجل�س ورئا�سة‬ ‫ال��وزراء وهذا انعك�س �سلب ًا على عمل املجل�س‪ ،‬م�شري ًا �إىل �أن‬ ‫امل�شاكل يف الدورة ال�سابقة جعلت الربملان �ضحية امل�شاكل بني‬ ‫الرئا�ستني (ال��ورزاء والربملان)‪ .‬و�أ�ضاف �أن الرئا�سة يف هذه‬ ‫الدورة منتجة وفعالة �أكرث من الدورة ال�سابقة‪ ،‬وهناك تفاهم‬ ‫وان�سجام بني الرئا�ستني ال �سيما يف اجلانب التنفيذي‪.‬‬

‫م�صرف الرافدين ي�ستقطع �أق�ساط ًا‬ ‫من املوظفني لت�سديد قرو�ضهم املتلكئة‬ ‫امل�شرق ‪ -‬ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫دعا م�صرف الرافدين العراقي فروعه‬ ‫يف بغداد واملحافظات اىل املتابعة‬ ‫اليوميةللوزاراتوم�ؤ�س�ساتالدولة‬ ‫لت�سديد مبالغ القرو�ض وال�سلف‬ ‫املمنوحة ملوظفيهم من قبل امل�صرف‪.‬‬ ‫وقال املكتب االعالمي للم�صرف يف‬ ‫ب �ي��ان ان ”امل�صرف وج ��ه فروعه‬ ‫بالتدقيق واملتابعة امل�ستمرة لدوائر‬ ‫الدولة التي منحت موظفيها ال�سلف‬ ‫وال �ق��رو���ض واب�لاغ�ه��م با�ستقطاع‬

‫هذه االق�ساط من رواتب املقرت�ضني‬ ‫وامل�ستلفني املتلكئني او كفالئهم يف‬ ‫حال مل يتم ت�سديد تلك االم��وال من‬ ‫املقرت�ض”‪ ،‬م�ضيفاان“هذهاخلطوة‬ ‫ت ��أت��ي للمحافظة ع�ل��ى امل ��ال العام‬ ‫و�ضمان عودة االموال املقرت�ضة”‪.‬‬ ‫ي��ذك��ر ان م�صرف ال��راف��دي��ن با�شر‬ ‫خ�ل��ال ع� ��ام ‪ 2016‬مب �ن��ح �سلف‬ ‫ل�ل�م��وظ�ف�ين م �ق��داره��ا ‪ 10‬روات ��ب‬ ‫ومبا ال يزيد على ‪ 10‬ماليني دينار‬ ‫و��ض�م��ن � �ش��روط و�آل��ي��ات حم��ددة‪.‬‬

‫االحتاد الوطني الكرد�ستاين‪:‬‬ ‫هناك من ي�ستغل ا�سمنا الرتكاب خمالفات‬

‫امل�شرق ‪ -‬ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫دعا ع�ضو املكتب ال�سيا�سي لالحتاد الوطني الكرد�ستاين وم�س�ؤول مركز‬ ‫تنظيمات االحتاد الوطني يف كركوك �آ�سو‪� ،‬أم�س الثالثاء‪ ،‬ال�سلطات الأمنية‬ ‫اىل القب�ض على �أولئك الذين يدعون االنتماء للحزب ويتجاوزون على النا�س‬ ‫ويرتكبون املخالفات القانونية‪ .‬وقال مامند "نحن ندعم اية خطوة تعزز االمن‬ ‫واال�ستقرار باملحافظة"‪ ،‬منوها اىل ان "هناك من يتجاوز با�سم احلزب على‬ ‫النا�س‪ ،‬واي �شخ�ص يقوم بتلك الأفعال نحن بريئون منه‪ ،‬وندعو الأجهزة‬ ‫الأمنية اىل اتخاذ الإجراءات القانونية بحقه"‪ ،‬داعيا �أع�ضاء احلزب كافة اىل‬ ‫�إزالة التظليل عن �سياراتهم اخلا�صة‪ ،‬مبينا ان "�أي �شخ�ص يريد ان يبقي على‬ ‫التظليل يف �سيارته يجب عليه حت�صيل املوافقات الر�سمية من اجلهات املعنية"‪.‬‬

‫خبري اقت�صادي يرف�ض �إلغاء ا�ستقطاعات‬ ‫رواتب املوظفني واملتقاعدين‬ ‫امل�شرق ‪ -‬ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫�أكد اخلبري االقت�صادي با�سم جميل‬ ‫�أن �ط��وان‪� ،‬أم����س ال�ث�لاث��اء‪ ،‬ان الغاء‬ ‫ا� �س �ت �ق �ط��اع��ات روات� � ��ب امل��وظ �ف�ين‬ ‫واملتقاعدين ي�ؤثر �سلب ًا على القرو�ض‬ ‫اخلارجية‪ ،‬وفيما �أو�ضح ان �صندوق‬ ‫النقد ال��دويل قد �أ�صدر عدة �شروط‬ ‫او تو�صيات من اجل �إعطاء القرو�ض‬ ‫�ضمنها فر�ض ا�ستقطاعات الرواتب‪،‬‬ ‫�أ�شار اىل ان �صندوق النقد الدويل‬ ‫يتابع وب�شكل دقيق جميع الإجراءات‬ ‫االقت�صادية التي يتخذها ال�ع��راق‪.‬‬ ‫وقال �أنطوان ان "الغاء ا�ستقطاعات‬ ‫روات��ب املوظفني واملتقاعدين ي�ؤثر‬

‫�سلب ًا على منح القرو�ض اخلارجية‬ ‫للعراق"‪ ،‬م�شري ًا اىل ان "�صندوق‬ ‫النقد ال��دويل قد �أ�صدر عدة �شروط‬ ‫او ت��و��ص�ي��ات تخ�ص التق�شف من‬ ‫اجل �إعطاء القرو�ض �ضمنها فر�ض‬ ‫ا�ستقطاعات الرواتب"‪ ،‬مو�ضحا ان‬ ‫"�صندوق النقد الدويل يتابع وب�شكل‬ ‫دقيق جميع الإج��راءات االقت�صادية‬ ‫ال �ت��ي ي�ت�خ��ذه��ا ال �ع��راق وه ��و يقوم‬ ‫بزيارات م�ستمرة كل ‪� 3‬أ�شهر لالطالع‬ ‫على تطبيق االتفاقيات"‪ ،‬الفت ًا اىل‬ ‫ان "االخالل ب�ت�ط�ب�ي��ق ب �ن��ود تلك‬ ‫االتفاقيات يعني ان ال�صندوق �سوف‬ ‫يتلك�أ يف �صرف دفوعات القرو�ض"‪.‬‬

‫جمل�س وا�سط مينع الفتيات‬ ‫من العمل باملقاهي‬

‫‪ŅơǂƬLJȏơƔơǁǃȂdzơdžȈƟǁ‬‬

‫قواتنا �ستبقى يف العراق على املدى الطويل‬ ‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫ذك��ر م�صدر �أمني يف حمافظة الأن�ب��ار‪� ،‬أم�س الثالثاء‪� ،‬أن‬ ‫ق��وات امريكية ترافقها ق��وات خا�صة من مقاتلي الع�شائر‪،‬‬ ‫ب��د�أت با�ستطالع منطقة ال�صكرة وبحرية القاد�سية غربي‬ ‫املحافظة‪ .‬امل�صدر قال ان قوات امريكية و�صلت اىل منطقة‬ ‫ال�صكرة جنوب غرب حديثة مبحافظة الأنبار ترافقها قوات‬ ‫من احل�شد الع�شائري وق��وات خا�صة مدعومة بالطريان‬ ‫االمريكي لإجراء عمليات ا�ستطالع ملناطق ال�صكرة وبحرية‬ ‫القاد�سية‪ ،‬م�ضيفا ان "القوات الأمنية من اجلي�ش وال�شرطة‬ ‫يف مدن �أعايل الفرات مل ُتبلغ مبهام هذه القوة التي ت�ستطلع‬ ‫املناطق الغربية بني احلني والآخ��ر و�أنها مل تعرف ا�سباب‬ ‫ونتائج هذا اال�ستطالع"‪ ،‬م�شريا �إىل ان "القوات الأمريكية‬ ‫تنفذ عمليات منفردة وخا�صة‪ ،‬دون م�شاركة القوات العراقية‬ ‫و�أنها ال تو�ضح مهام عملها وما تو�صلت �إليه"‪.‬‬

‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫ك�شف رئي�س ال���وزراء اال� �س�ترايل مالكوم‬ ‫ترينبول‪ ،‬ام�س الثالثاء‪ ،‬خالل لقائه وزير‬ ‫الدفاع الأمريكي يف �أفغان�ستان عن وجود‬ ‫ع�سكري للقوات اال�سرتالية طويل الأمد يف‬ ‫العراق و�أفغان�ستان لتدريب القوات املحلية‪،‬‬ ‫بح�سب قوله‪ .‬ونقل موقع �صحيفة �سدين‬

‫مورننغ هريالد اال�سرتالية عن ترينبول قوله‬ ‫�إن “تدريب القوات املحلية يجب ان يكون‬ ‫التزاما طويل االجل وان ا�سرتاليا �ستنظر‬ ‫يف طلبات �أخ ��رى للم�ساعدة يف مكافحة‬ ‫االره��اب واجلماعات االرهابية يف منطقة‬ ‫ال�شرق الأو�سط”‪ .‬وك��ان رئي�س ال ��وزراء‬ ‫اال�سرتايل قد �صرح يف قاعدة املنهاد اجلوية‬

‫يف االمارات قبل يومني خالل زيارته للقوات‬ ‫اال�سرتالية هناك �إنه لي�س هناك من �شك يف‬ ‫�أن هناك حاجة اىل التزام طويل االجل يف كل‬ ‫من العراق وافغان�ستان‪ ،‬فيما اعتربت و�سائل‬ ‫االعالم اال�سرتالية �أن هذا الت�صريح يدل على‬ ‫�أن عمليات القوات اال�سرتالية يف املناطق‬ ‫امل�ضطربة هي لأجل غري م�سمى‪.‬‬

‫غياب التن�سيق وراء الفو�ضى مبداخل بغداد‬

‫امل�شرق ‪ -‬ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫�أك��دت اللجنة االمنية يف جمل�س حمافظة بغداد �أن الفو�ضى التي‬ ‫ت�شهدها ال�سيطرات عند مداخل العا�صمة �سببها غياب التن�سيق‬ ‫وامل�شاكل بني وزارة املالية ودائ��رة الكمارك وال�سيطرات الكمركية‬ ‫ال�ضريبية املوجودة على اطراف العا�صمة بغداد‪ .‬وقال ع�ضو اللجنة‬ ‫االمنية يف جمل�س حمافظة بغداد �سعد املطلبي �إن “ت�أخري دخول‬

‫العجالت اخلا�صة بنقل اللمواد الغذائية ادى اىل تلف الكثري منها ما‬ ‫نتج عن غالء ا�سعارها ل�صعوبة دخولها مناطق العا�صمة”‪ ،‬وا�صفا‬ ‫ال�سيطرات عند مدخل بغداد بال�سيطرات “ال�صفراء” كونها تثقل‬ ‫كاهل �سائقي ال�شاحنات‪ .‬ونا�شد املطلبي جمل�س الوزراء بالنظر لهذه‬ ‫الق�ضية من خالل اتخاذ اجراءات تعمل على تخفيف الزخم على �سائقي‬ ‫ال�شاحنات وت�ؤدي اىل دخول املواد الغذائية اىل العا�صمة”‪.‬‬

‫امل�شرق ‪ -‬ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫�صوّت جمل�س حمافظة وا�سط‪� ،‬أم�س الثالثاء‪ ،‬على منع الفتيات من العمل‬ ‫باملقاهي وف�سح املجال لل�شباب‪ .‬وقال ع�ضو املجل�س مهدي املو�سوي يف بيان‬ ‫�إن "جمل�س املحافظة �صوت‪� ،‬أم�س‪ ،‬على منع الفتيات من العمل يف املقاهي"‪.‬‬ ‫و�أ�ضاف املو�سوي �أن "القرار ي�أتي لف�سح املجال لل�شباب"‪ .‬من جهته‪ ،‬ذكر م�صدر‬ ‫�إن "جمل�س حمافظة وا�سط �صوت كذلك باالجماع على اعرتا�ضه على ا�ستقطاع‬ ‫جزء من ارا�ضي وا�سط من قبل عمليات بغداد لغر�ض ان�شاء �سور بغداد"‪.‬‬

‫حترير حي (التنك) يف �أمين املو�صل واحل�شد ال�شعبي يعلن انطالق عمليات (حممد ر�سول اهلل) لتحرير احل�ضر‬ ‫امل�شرق – خا�ص‪:‬‬ ‫حررت قوات جهاز مكافحة الإره��اب‪ ،‬ام�س الثالثاء‪ ،‬حي التنك يف‬ ‫ال�ساحل الأمي��ن من مدينة املو�صل‪ .‬وق��ال قائد عمليات قادمون يا‬ ‫نينوى الفريق الركن عبد االمري ر�شيد يار الله �إن "قطعات مكافحة‬ ‫االرهاب حررت حي التنك بالكامل يف ال�ساحل االمين وكبدت العدو‬ ‫خ�سائر كبرية بالأرواح واملعدات"‪ .‬يف حني ك�شف قائد قوات جهاز‬ ‫مكافحة االره��اب الفريق الركن عبد الغني اال�سدي‪ ،‬عن قتل ‪500‬‬ ‫ارهابي من ع�صابات داع�ش يف حي التنك باجلانب الأمي��ن ملدينة‬ ‫املو�صل‪ .‬و�أ�ضاف ان "احلي كان يعد �أ�شر�س �أحياء مدينة املو�صل‬ ‫بالعموم وقتل خالل حتريره �أكرث من ‪ ٥٠٠‬داع�شي"‪ .‬من جانبه �أعلن‬ ‫احل�شد ال�شعبي‪ ،‬ام�س الثالثاء‪ ،‬انطالق عمليات "حممد ر�سول الله"‬

‫لتحرير ق�ضاء احل�ضر يف نينوى‪ .‬وقال �إعالم احل�شد‪ ،‬يف بيان ان‬ ‫"قوات احل�شد ال�شعبي �أعلنت انطالق عمليات (حممد ر�سول الله)‬ ‫التي تهدف اىل حترير ق�ضاء احل�ضر واملناطق املحيطة به جنوب‬ ‫املو�صل"‪ .‬فيما اعلن قائد ال�شرطة االحت��ادي��ة الفريق رائ��د �شاكر‬ ‫جودت حترير ‪ 260‬الف مدين و‪ 4500‬ا�سرة حمتجزة لدى داع�ش‬ ‫كدروع ب�شرية يف املدينة القدمية يف املو�صل‪ .‬وقال جودت يف بيان‬ ‫ان ”ابطال ال�شرطة االحت��ادي��ة متكنوا من حترير ‪ 260‬ال��ف مدين‬ ‫و‪ 4500‬ا�سرة حمتجزة ل��دى الدواع�ش ك��دروع ب�شرية يف املدينة‬ ‫القدمية باجلانب الغربي من مدينة املو�صل‪ ،‬ا�ضافة اىل اعادة ت�شغيل‬ ‫حمطات املياه والكهرباء وال�صرف ال�صحي و�ساهمنا بافتتاح مراكز‬ ‫ال�شرطة والعيادات ال�صحية واملدار�س يف املناطق املحررة"‪ .‬على‬

‫ال�صعيد ذاته اف��ادت قيادة العمليات امل�شرتكة ان ‪ %30‬ما تبقى من‬ ‫املناطق واالحياء اخلا�ضعة ل�سيطرة تنظيم داع�ش يف اجلانب الأمين‬ ‫من مدينة املو�صل‪ .‬وقال املتحدث با�سم العمليات امل�شرتكة يحيى‬ ‫ر�سول ان "القطعات الأمنية امل�شرتكة يف عمليات (قادمون يا نينوى)‬ ‫قد حررت ‪ %70‬من اجلانب الأمين من املو�صل"‪ ،‬مبينا ان "‪ %30‬فقط‬ ‫ما تبقى من ذلك اجلانب بقب�ضة داع�ش"‪ .‬وقال ان "ما تبقى من ذلك‬ ‫اجلانب هي احياء حتت مرمى نريان القطعات الأمنية املبا�شرة وغري‬ ‫املبا�شرة جتاه عنا�صر التنظيم الإرهابي"‪ .‬واو�ضح العميد ر�سول اىل‬ ‫ان "اجلانب الأمين مطوق ب�شكل كامل وجتري فيه عمليات ا�ستهداف‬ ‫لعنا�صر التنظيم من قبل القطعات الأر�ضية وطريان اجلي�ش من خالل‬ ‫ا�ستخدام الأ�سلحة الذكية ذات ن�سبة التدمري املحدودة"‪.‬‬

3749 AlmashriqNews  

AlmashriqNews

3749 AlmashriqNews  

AlmashriqNews

Advertisement