Page 12

‫املرور‪ :‬توزيع وجبة جديدة‬ ‫من لوحات الت�سجيل‬ ‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫�أعلن مدير �إدارة امل�شروع الوطني يف املديرية العامة للمرور العميد ماجد اجلابري‪،‬‬ ‫�أم�س االثنني‪ ،‬توزيع الوجبة االوىل من لوحات الت�سجيل االملانية على ا�صحاب املركبات‬ ‫املنجزة معامالتهم‪ .‬وقال اجلابري يف بيان �إن ”العقد املربم مع �شركة �سيفرز االملانية‬ ‫يق�ضي بتزويد مديرية املرور العامة بـ‪ 600‬الف لوحة ت�سجيل على ‪ 6‬وجبات بواقع‬ ‫‪ 100‬الف لوحة للوجبة الواحدة”‪ ،‬م�شريا اىل ان “الدفعة االوىل من امل�ؤمل و�صولها‬ ‫منت�صف �شهر �شباط املقبل وت�شمل ‪ 100‬الف لوحة”‪.‬‬

‫اعتقال عنا�صر اعتدت على �إدارة مدر�سة الأجيال‬ ‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫�أعلن وزير الرتبية حممد �إقبال‪� ،‬أم�س االثنني‪ ،‬اعتقال العنا�صر التي اعتدت على مدر�سة‬ ‫الأجيال‪ ،‬فيما �أ�شاد بتعاون قيادة عمليات بغداد مع وزارته يف حما�سبة تلك العنا�صر‪.‬وذكر‬ ‫بيان �إن “قائد العمليات الفريق الركن عبد اجلليل الربيعي بادر فور توا�صلنا معه بتحويل‬ ‫العنا�صر التي قامت باالعتداء على كادر مدر�سة الأجيال و�أرعبت الطالبات �إىل التحقيق‪،‬‬ ‫واعتقالهم ب�سبب هذا الت�صرف غري املقبول”‪ .‬وثمن �إقبال “هذا الإح�سا�س العايل‬ ‫بامل�س�ؤولية‪ ،‬والذي ي�ؤكد احلر�ص على تطبيق القانون‪ ،‬ومنع االعتداء على امل�ؤ�س�سات‬ ‫الرتبوية ومنت�سبيها”‪ ،‬مطمئن ًا الأهايل ب�أن “تعاون اجلهات الر�سمية مع الرتبية �سيحول‬ ‫دون تكرار مثل هذه الت�صرفات م�ستقبال”‪.‬‬

‫رئيس مجلس اإلدارة‬

‫د‪ .‬غاندي محمد عبد الكريم‬

‫الثالثاء ‪ 17‬من كانون الثاين ‪ 2017‬العدد ‪ 3669‬ـ ال�سنة الرابعة ع�شرة‬

‫يوميـــة دولية م�ستقلة‬

‫‪� 12‬صفحة‬

‫‪Tuesday 17 January. 2017 No. 3669 Year 14‬‬

‫وزيرة ّ‬ ‫حتذر من (خطر)‬ ‫يفوق الأوبئة يف العراق‬

‫الربملان يصوت من حيث املبدأ على مقرتح التعديل الثاني لقانون املفوضية‬

‫‪ 7‬ق�ضاة �سي�شرفون على االنتخابات املقبلة‬ ‫واتهامات لكتل �سيا�سية بـ(عرقلة) تغيري جمل�س املفو�ضني‬ ‫امل�شرق – خا�ص‪:‬‬ ‫بعد ت�صويت جمل�س النواب من حيث املبد�أ على‬ ‫مقرتح قانون التعديل الثاين لقانون املفو�ضية‬ ‫العليا امل�ستقلة لالنتخابات‪� ،‬أك��د رئي�س اللجنة‬ ‫ال�ق��ان��ون�ي��ة ال�ن�ي��اب�ي��ة حم���س��ن ال �� �س �ع��دون �أن ‪7‬‬ ‫ق�ضاة �سين�ضمون للمفو�ضية العليا لالنتخابات‬ ‫لي�شرفوا على االنتخابات املقبلة‪ ،‬يف حني اتهم‬ ‫ع�ضو باللجنة القانونية النيابية كت ًال �سيا�سية‬ ‫بـ"عدم الرغبة" ب�ت�غ�ي�ير جم �ل ����س مفو�ضي‬ ‫املفو�ضية العليا امل�ستقلة لالنتخابات‪ ،‬يف وقت‬ ‫اعتربت النائبة عن ائتالف دولة القانون �سمرية‬ ‫املو�سوي �سياقات ت�شكيل مفو�ضية االنتخابات‬ ‫حما�ص�صة "�صارخة" ت�خ��د���ش ا�ستقالليتها‪،‬‬ ‫وموقعها من النظام ال�سيا�سي‪ .‬فقد �صوت جمل�س‬ ‫النواب‪ ،‬ام�س االثنني‪ ،‬من حيث املبد�أ على مقرتح‬ ‫قانون التعديل الثاين لقانون املفو�ضية العليا‬ ‫امل�ستقلة لالنتخابات‪ .‬وق��ال م�صدر برملاين �إن‬ ‫"جمل�س النواب �صوت خالل جل�سته الرابعة‬ ‫من الف�صل الت�شريعي الثاين لل�سنة الت�شريعية‬ ‫ال �ث��ال �ث��ة‪ ،‬م��ن ح�ي��ث امل��ب��د�أ ع�ل��ى م �ق�ترح قانون‬ ‫التعديل الثاين لقانون املفو�ضية العليا امل�ستقلة‬ ‫لالنتخابات"‪ .‬م��ن ج��ان�ب��ه �أك ��د رئ�ي����س اللجنة‬ ‫ال�ق��ان��ون�ي��ة النيابية حم�سن ال���س�ع��دون‪ ،‬ام�س‬ ‫االثنني‪� ،‬أن ‪ 7‬ق�ضاة �سين�ضمون للمفو�ضية العليا‬ ‫لالنتخابات لي�شرفوا على االنتخابات املقبلة‪.‬‬

‫وق ��ال ال���س�ع��دون يف م ��ؤمت��ر �صحفي مبجل�س‬ ‫النواب �إن "قانون مفو�ضية االنتخابات �سي�شمل‬ ‫�إ�ضافة �إىل عدد املفو�ضني ‪ 7‬ق�ضاة لي�شرفوا على‬ ‫عمل االنتخابات املقبلة من �أج��ل ال��وق��وف على‬ ‫نزاهة االنتخابات"‪ .‬على ال�صعيد ذاته اتهم ع�ضو‬ ‫باللجنة القانونية النيابية كت ًال �سيا�سية بـ"عدم‬ ‫الرغبة" بتغيري جمل�س مفو�ضي املفو�ضية العليا‬ ‫امل�ستقلة لالنتخابات‪ ،‬ويف حني ع َّد �أن من الأف�ضل‬ ‫بناء م��دار���س ب��د ًال م��ن تخ�صي�ص مبالغ طائلة‬ ‫للمفو�ضية‪ ،‬ا�ستغرب من وجود توجّ ه للت�صويت‬

‫ع�ل��ى ت�ع��دي��ل ق��ان��ون�ه��ا "من ح�ي��ث املبد�أ" برغم‬ ‫توافقه مع الد�ستور وما يت�ضمنه من �آليات متنع‬ ‫"التالعب" بنتائج االنتخابات‪ .‬وقال فائق ال�شيخ‬ ‫علي �إن "بحث تعديل قانون مفو�ضية االنتخابات‬ ‫ت�أخر للمرة الثانية ب�سبب خلل يف الن�صاب"‪،‬‬ ‫ع��اد ًا �أن ذل��ك "يدلل على وج��ود كتل �سيا�سية ال‬ ‫ترغب بتغيري جمل�س املفو�ضني طمع ًا برت�شيح‬ ‫�أ�شخا�ص من قبلها له"‪ .‬و�أ�ضاف ال�شيخ علي �أن‬ ‫"م�شاريع قوانني االنتخابات التي تعمل عليها‬ ‫اللجنة القانونية الربملانية‪� ،‬سواء كانت ملجال�س‬

‫املحافظات �أم جمل�س النواب‪ ،‬ال تتيح املجال لأيّ‬ ‫تالعب بالنتائج �أو ت�أخري ب�إعالن النتائج"‪ ،‬كا�شف ًا‬ ‫عن "وجود ر�أيني ب�ش�أن �إعالن نتائج االنتخابات‪،‬‬ ‫�أولهما بيوم االنتخابات نف�سه‪ ،‬والآخ��ر بعد ‪24‬‬ ‫�ساعة منه‪ ،‬ب��دون �إر�سال �صناديق االق�تراع يف‬ ‫مراكز العد والفرز تالفي ًا لأيّ تالعب بها"‪ .‬و�أكد‬ ‫ع�ضو اللجنة القانونية النيابية �أن "تغيري‬ ‫�أع�ضاء جمل�س املفو�ضني ال ي�شكل مطلب ًا لنائب‬ ‫�أو كتلة حم��ددة‪� ،‬إمن��ا مطالب حملية ودولية"‪،‬‬ ‫م�ستغرب ًا من "التوجه للت�صويت على القانون‬ ‫من حيث املبد�أ يف وقت �أن الآلية التي ت�ضمنها‬ ‫من�سجمة مع الد�ستور و�أن تعديل قانون مفو�ضية‬ ‫االنتخابات خرج من ال�سلطة القانونية"‪ .‬فيما‬ ‫اعتربت النائبة عن ائتالف دولة القانون �سمرية‬ ‫املو�سوي �سياقات ت�شكيل مفو�ضية االنتخابات‬ ‫حما�ص�صة "�صارخة" ت�خ��د���ش ا�ستقالليتها‪،‬‬ ‫وموقعها من النظام ال�سيا�سي‪ .‬وقالت املو�سوي‬ ‫�إن "�سياقات ت�شكيل املفو�ضية احلالية متثل‬ ‫حما�ص�صة �صارخة تخد�ش ا�ستقالليتها وموقعها‬ ‫م��ن النظام ال�سيا�سي"‪ ،‬مبينة �أن "ذلك الأمر‬ ‫ينعك�س على م�شروعية النظام ب�أكمله‪ ،‬ف�ضال عن‬ ‫التوجه بنية حقيقية نحو ا�ستعادة ثقة ال�شعب‬ ‫العراقي مبجل�س النواب الن الإ�صرار على هذه‬ ‫املمار�سات متعن يف الفجوة بيننا وبني جمهورنا‬ ‫يف ظل هذا الظرف الع�صيب"‪.‬‬

‫وجدت بحوزته أسلحة ومواد تفجري‬

‫القب�ض على العقل املدبّر لهجوم �سامراء‬

‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫�أعلنت مديرية اال�ستخبارات الع�سكرية‪� ،‬أم�س االثنني‪،‬‬ ‫ال�ق��اء القب�ض على جمهز االنتحاريني العقل املدبر‬ ‫للهجمات التي �شنها تنظيم داع�ش على مدينة �سامراء‬ ‫التي ت�ضم مرقد االمامني الع�سكريني عليهما ال�سالم‬ ‫يف حمافظة �صالح الدين‪ .‬وقالت املديرية يف بيان‬ ‫لها ان داع�ش "قام وع�بر جمموعة من االنتحاريني‬ ‫با�ستهداف مركز �شرطة املتوكل يف مدينة �سامراء بعد‬

‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫�أعربت النائبة عن حمافظة الديوانية هدى �سجاد‪،‬‬ ‫�أم�س االثنني‪ ،‬عن املها بالتقليل من عملية املحا�ص�صة‬ ‫من خالل تعديل قانون �صالحيات جمال�س املحافظات‬ ‫خ�صو�ص ًا وان املحا�ص�صة و�صلت ملديري املدار�س‪.‬‬ ‫وقالت �سجاد يف حديث �صحفي‪ :‬ان "اجلميع يتكلم‬ ‫�ضد املحا�ص�صة واجلميع ي�ستنكرها ام��ام االعالم‪،‬‬ ‫لكن اجلميع يعمل بها ففي الوقت الذي كان ال�شعب‬

‫ترامب‪ :‬غزو العراق �أ�سو أ�‬ ‫قرار اتخذ يف تاريخ �أمريكا‬ ‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫دان الرئي�س الأمريكي املنتخب‪ ،‬دونالد ترامب‪ ،‬قرار غزو العراق يف عام ‪2003‬‬ ‫وا�صفا �إي��اه ب�أنه قد يكون �أ��س��و�أ ق��رار اتخذ يف تاريخ ال��والي��ات املتحدة على‬ ‫الإطالق‪ .‬وا�صفا دخول العراق ب�أنه �أ�شبه بـ"رمي �أحجار على خلية نحل وواحدة‬ ‫من حلظات الفو�ضى العارمة يف التاريخ"‪ .‬جاء ذلك يف �سياق حديثه عن �أهداف‬ ‫�سيا�سته اخلارجية يف مقابلة مع �صحيفتي التاميز الربيطانية وبيلد الأملانية‪.‬‬ ‫وقال الرئي�س الأمريكي املنتخب �إن الهجوم على العراق ما كان يجب �أن يح�صل يف‬ ‫املقام الأول و�إن "كل ذلك ما كان يجب �أن يحدث"‪ ،‬م�شددا بالقول �إنه "كان واحدا‬ ‫من �أ�سو�أ القرارات‪ ،‬ورمبا �أ�سو�أ قرار اتخذ يف تاريخ بالدنا على الإطالق"‪.‬‬

‫برملاين يك�شف عن �سجون �سرية‬ ‫بالعراق نزال�ؤها بعداد املفقودين‬

‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫ك�شف النائب كامل الغريري‪� ،‬أم�س االثنني‪ ،‬عن معلومات ت�شري اىل وجود‬ ‫�سجون �سرية جمهولة يوجد فيها مئات املعتقلني ال تخ�ضع لزيارات اللجان‬ ‫املعنية بحقوق االن�سان‪ ،‬داعيا رئي�س ال��وزراء حيدر العبادي اىل التدخل‬ ‫العاجل‪ .‬وحتدث الغريري ان "العديد من املفقودين اعتقلوا من م�ساكنهم من‬ ‫قبل قوات �شبه ر�سمية من الفلوجة والرمادي يف �سيطرة ال��رزازة ومناطق‬ ‫اطراف بغداد"‪ .‬و�أ�ضاف �أن "ال�سجناء مل يعرف م�صريهم لغاية الآن فيما ال‬ ‫تك�شف القوات الأمنية عن اجلهات التي قامت باختطاف مئات اال�شخا�ص‬ ‫من حمافظة الأنبار"‪ ،‬داعيا رئي�س الوزراء حيدر العبادي "للتدخل الفوري‬ ‫للك�شف عن مالب�سات ال�سجون ال�سرية غري اخلا�ضعة جلهات رقابية"‪.‬‬

‫ان وفر اخلونة امل�لاذات الآمنة لأولئك االنتحاريني‪،‬‬ ‫وج �ه��زوه��م ب��الأ��س�ل�ح��ة واالح��زم��ة النا�سفة لتنفيذ‬ ‫عملياتهم"‪ .‬وتابع البيان انه "�ضبط بحوزة املعتقل‬ ‫م�سد�س كامت لل�صوت عدد ‪ ،2‬رمانة حرارية عدد ‪،2‬‬ ‫رمانة يدوية عدد ‪ ،7‬عبوة �صنع حملي عدد ‪ ،3‬لغم �ضد‬ ‫الدبابات عدد واحد‪ ،‬قداحة تفجري كهربائية عدد ‪،12‬‬ ‫هاتف م�سلك للتفجري عدد ‪ ،15‬بطارية للتفجري ‪،18‬‬ ‫عجينة (تي ان تي)‪ ،‬فتيل كورتك�س"‪.‬‬

‫نائبة‪ :‬املحا�ص�صة و�صلت ملديري املدار�س!‬

‫امل�شرق – علي �صالح‪:‬‬ ‫دعت وزيرة الإعمار واال�سكان والبلديات العامة �آن نافع او�سي اىل القيام‬ ‫بحملة وطنية �شاملة لزيادة الوعي امل��روري والتقليل من ح��وادث ال�سري‪،‬‬ ‫معترب ًة ان ما ينجم عن حوادث املرور يوميا بات ميثل خطرا يفوق االوبئة‬ ‫التي تهدد حياة النا�س‪ .‬ج��اء ذل��ك يف الكلمة التي قر�أها نيابة عنها وكيل‬ ‫ال��وزارة دارا ح�سن ر�شيد ي��ارا خالل ح�ضوره الندوة العلمية التي عقدت‬ ‫برعايتها على القاعة الرئي�سة يف مقر الوزارة والتي خ�ص�صت ملناق�شة ال�سبل‬ ‫الكفيلة بالتقليل من حوادث ال�سري يف البالد‪ .‬وبني املركز االعالمي ان الوزيرة‬ ‫او�ضحت ان "الهلع الذي ي�صيب ال�سكان حلظة االبالغ عن اي وباء ي�صيب‬ ‫منطقة ما يكون كبريا وتتخذ جتاهه احتياطات كبرية على كافة امل�ستويات‪،‬‬ ‫لكن مع حوادث املرور يف العراق جند ان اخلرب ال يلقى ذلك االهتمام الكايف‬ ‫رغم انها ا�صبحت ت�شكل خطرا يزيد عن الوباء"‪ ،‬م�ؤكدة ان "الدرا�سات التي‬ ‫بحثت م�ستوى ال�سالمة املرورية يف العراق وجدت انها منخف�ضة جدا مقارنة‬ ‫بدول العامل"‪.‬‬

‫أرجأ مشروع قانون اﻷسلحة‬

‫يرف�ض املحا�ص�صة يف الرئا�سات وال���وزارات فان‬ ‫قانون جمال�س املحافظات رقم ‪ 21‬نقل تلك املحا�ص�صة‬ ‫ملديري املدار�س الذين ا�صبح تعيينهم مرتبطا بوالئهم‬ ‫لأح ��زاب جمل�س املحافظة"‪ .‬و�أ��ض��اف��ت ان "ا�صبح‬ ‫اختيار مديري الدوائر واالق�سام وال�شعب والوحدات‬ ‫هو �ضمن تق�سيمات احل�ص�ص احلزبية فان الدائرة‬ ‫(�س) هي حلزب معني وان الدائرة (�ص) هي حلزب‬ ‫�آخر وهكذا"‪.‬‬

‫جلنة للتفاو�ض على ا�ستثمار م�صفى بيجي‬ ‫تكريت ‪ -‬متابعة امل�شرق‪:‬‬ ‫قرر جمل�س حمافظة �صالح الدين ت�شكيل جلنة للتفاو�ض مع ال�شركات الأجنبية بهدف التعاقد على ا�ستثمار م�صفى‬ ‫بيجي‪ ،‬و�إعادته لن�شاطه يف ال�صناعة النفطية يف العراق‪ .‬وقال رئي�س املجل�س �أحمد الكرمي‪ ،‬يف جل�سة عقدت ملناق�شة‬ ‫و�ضع م�صفى بيجي‪� ،‬إن "حكومة حمافظة �صالح الدين وجمل�سها ت�أكدا من �أن حكومة بغداد غري جادة يف �إعادة بناء‬ ‫م�صفى بيجي‪ ،‬و�أن هناك م�ؤامرة تتعر�ض لها املحافظة لتعطيل كل نواحي الفعاليات االقت�صادية فيها"‪ .‬و�أو�ضح‬ ‫الكرمي �أن "املجل�س واملحافظة مل�سا وبالأدلة �أن حكومة بغداد غري جادة يف �إعادة بناء امل�صفى الذي يعمل فيه حوايل‬ ‫‪� 10‬آالف موظف وعامل ومهند�س من جميع مناطق العراق"‪ .‬و�أك��د الكرمي �أن��ه "مت االت�صال بعدد من ال�شركات‬ ‫البلجيكية التي �أ�سهمت يف بناء امل�صفى عام ‪ 1982‬و�أبدت ا�ستعدادها لإعادة احلياة للم�صفى يف حال املوافقة على‬ ‫متويل امل�شروع خالل مراحل التنفيذ مع قيام احلكومة العراقية بتقدمي الك�شوفات الفنية الالزمة لإعادة الت�أهيل"‪.‬‬

‫جمل�س النواب ي�ص ّوت على قبول مقرتحات تعديل (العفو العام)‬ ‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫�أفادت م�صادر برملانية مطلعة‪� ،‬أم�س االثنني‪ ،‬ان جمل�س النواب العراقي �صوت على قبول‬ ‫مقرتحات م�شروع التعديل على قانون العفو العام من حيث املبد�أ‪ .‬و�أردفت �إن "املجل�س‬ ‫�صوت بالأغلبية على قبول مقرتحات م�شروع التعديل على القانون حيث املبد�أ‪ ،‬ملناق�شتها‬ ‫والت�صويت على فقراتها"‪ ،‬ﻻفتة اىل ان "رئي�س جمل�س النواب �سليم اجلبوري طالب النواب‬ ‫بالت�صويت باملوافقة من عدمها على مناق�شة التعديل املقدم من قبل احلكومة على قانون‬

‫العفو العام"‪ .‬هذا وكانت رئا�سة جمل�س النواب قد �أرج�أت فقرات مهمة مدرجة على جدول‬ ‫اعمالها ب�سبب اختالل الن�صاب القانوين‪ ،‬ابرزها الت�صويت على م�شروع قانون اال�سلحة‪،‬‬ ‫ومر�شحي جمل�س اخلدمة العامة االحتادي‪ ،‬وعلى �صيغة قرار باعتبار �سهل نينوى منطقة‬ ‫منكوبة‪ .‬وكان الربملان العراقي قد ا�ست�أنف جل�ساته‪� ،‬أم�س االثنني‪ ،‬برئا�سة �سليم اجلبوري‬ ‫وح�ضور ‪ 220‬نائبا‪ .‬وافاد م�صدر مطلع يف وقت �سابق ب�أن "جمل�س النواب رد م�شروع‬ ‫قانون حتديد ح�صة املحافظات املنتجة وغري املنتجة للنفط من حيث املبد�أ"‪.‬‬

‫�إيقاف خروج البنات والأوالد فوق الـ ‪� 18‬سنة من دار الأيتام‬ ‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫ك�شفت ع�ضوة جلنة حقوق الإن�سان النيابية �أ�شواق‬ ‫اجلاف عن �إعداد �صيغة قرار يوجه بعدم �إجبار البنات‬ ‫والأوالد الذين جتاوزت �أعمارهم الـ‪ 18‬عام ًا على مغادرة‬ ‫دار االيتام‪ ،‬مبينة ”ان القرار �سيتم عر�ضه على جمل�س‬ ‫النواب لغر�ض امل�صادقة عليه“‪ .‬وطالبت اجلاف جمل�س‬ ‫الوزراء بـ”�إبقاء البنات واالوالد الذي تتجاوز اعمارهم‬

‫ال� �ـ‪� 18‬سنة يف دار االي �ت��ام حل�ين ت�ع��دي��ل القانون”‪،‬‬ ‫مو�ضحة �أنه ”من املمكن اال�ستفادة من ه�ؤالء يف تربية‬ ‫االطفال اليتامى داخل املالجئ“‪ .‬وا�ضافت‪” :‬ان مقرتح‬ ‫تعديل القانون ين�ص على ان تبقى البنت يف الدار حلني‬ ‫زواجها‪ ،‬و�أن تلتزم احلكومة بتعيني اخلريجني وبعدها‬ ‫يتم اخراجهم”‪ ،‬م�شرية اىل ”ان مقرتح تعديل القانون‬ ‫�سيتم طرحه اىل وزي��ر العمل وال�ش�ؤون االجتماعية‬

‫قائد الشرطة االتحادية‪ :‬استعادة املدينة باتت مسألة وقت‬

‫حممد ال�سوداين وذلك لطرحه يف جمل�س الوزراء كونه‬ ‫يحتوي على تبعات مالية‪ ،‬وبعدها ير�سل اىل الربملان‬ ‫للم�صادقة عليه“‪ .‬وكانت تقارير اخبارية قد ا�شارت اىل‬ ‫وجود ع�صابات تعمل على ا�ستغالل الفتيات والفتيان‬ ‫الذين يتم اجبارهم على مغادرة دور االيتام بعد بلوغهم‬ ‫ال �ـ‪ 18‬عاما‪ ،‬م�ستغلني ع��دم وج��ود م ��أوى او عمل لدى‬ ‫ه�ؤالء‪.‬‬

‫مكافحة الإرهاب تقتحم حي ال�شرطة �آخر معقل لداع�ش ب�أي�سر املو�صل و�سط فرار جماعي للإرهابيني‬ ‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫�أف��اد م�صدر �أم�ن��ي‪� ،‬أم�س االث�ن�ين‪ ،‬ب ��أن قوات‬ ‫مكافحة الإره��اب اقتحمت �آخ��ر معقل لداع�ش‬ ‫يف اجلانب الأي�سر ملدينة املو�صل‪ ،‬م�شريا �إىل‬ ‫فرار الع�شرات من الإرهابيني باجتاه منطقة‬ ‫الغابات‪ ،‬وتوا�صل تقدمها باجتاه حي النبي‬ ‫يون�س (ع)‪.‬وق��ال امل�صدر �إن "عنا�صر تنظيم‬ ‫داع�ش الإرهابي الذوا بالفرار �أمام تقدم قطعات‬ ‫جهاز مكافحة الإرهاب من حي ال�شرطة ب�إجتاه‬ ‫ح��ي ال�غ��اب��ات يف اجل��ان��ب الأي���س��ر م��ن مدينة‬

‫املو�صل"‪.‬و�أ�ضاف �أن "قوات اجلهاز اقتحمت‬ ‫منطقة الغابات التي تعد �آخ��ر معقل للتنظيم‬ ‫باجلانب الأي�سر للمدينة"‪ .‬كما اف��اد م�صدر‬ ‫ع�سكري م�س�ؤول باقتحام القوات العراقية حي‬ ‫ال�شرطة يف اجلانب االي�سر من مدينة املو�صل‪.‬‬ ‫وابلغ امل�صدر ب��أن القوات امل�سلحة العراقية‬ ‫�شرعت �صباح ام�س االثنني بعملية حترير حي‬ ‫ال�شرطة يف اجلانب االي�سر للمو�صل‪ .‬م�ؤكدا ان‬ ‫القوات اقتحمت اي�ضا منطقة النبي يون�س‪ .‬من‬ ‫جانبه �أعلن قائد ال�شرطة االحتادية العراقية‪،‬‬

‫الفريق رائد �شاكر جودت‪� ،‬أن ا�ستعادة املو�صل‬ ‫باتت م�س�ألة وقت‪ ،‬م�شريا �إىل �أن تنظيم داع�ش‬ ‫االرهابي فقد ال�سيطرة على عنا�صره‪ .‬وقال‬ ‫جودت �إن "ا�ستعادة املو�صل باتت م�س�ألة وقت‪،‬‬ ‫والتنظيم االرهابي فقد ال�سيطرة على عنا�صره‬ ‫والهزائم تالحقهم يف كل معركة"‪ .‬وذك��ر �أن‬ ‫ال�شرطة االحت��ادي��ة متكنت من حترير ‪2187‬‬ ‫كم مربعا منذ انطالقة معركة ا�ستعادة املو�صل‬ ‫يف ت�شرين الأول املا�ضي‪ .‬و�أو��ض��ح الفريق‬ ‫ج��ودت �أن ال�شرطة االحت��ادي��ة ح��ررت ‪1855‬‬

‫كم مربعا يف ال�ساحل الغربي و‪ 332‬كم مربعا‬ ‫يف ال�ساحل ال�شرقي للمو�صل‪ .‬هذا‪ ،‬وتوا�صل‬ ‫وح ��دات اجلي�ش ال�ع��راق��ي وال �ق��وات الأمنية‬ ‫ومب�ساندة طريان اجلي�ش والتحالف الدويل‪،‬‬ ‫عملية ا�ستعادة املو�صل‪ ،‬مركز حمافظة نينوى‬ ‫�شمايل ال �ع��راق‪ ،‬م��ن قب�ضة داع����ش الإرهابي‬ ‫وذلك بعد �إعالن القائد العام للقوات امل�سلحة‪،‬‬ ‫رئي�س ال��وزراء حيدر العبادي �صباح يوم ‪17‬‬ ‫ت�شرين الأول ‪�" ،2016‬ساعة ال�صفر" لتحرير‬ ‫حمافظة نينوى‪.‬‬

Profile for Al Mashriq Newspaper

3669 AlmashriqNews  

AlmashriqNews

3669 AlmashriqNews  

AlmashriqNews

Advertisement