Page 12

‫العثور على ‪ 90‬جثة يف الأنبار‬

‫القوات الكندية ت�شارك يف عمليات التحرير‬ ‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫�أعلن وزير الدفاع الكندي هارجيت �ساجان م�شاركة القوات الكندية يف عملية حترير مدينة املو�صل‬ ‫من ع�صابة داع�ش الإرهابية م�ؤكدا �أن القوات الكندية تقوم بدعم املقاتلني الأك��راد الذين‬ ‫يندفعون باجتاه مدينة املو�صل لتحريرها من داع�ش‪ .‬وقال "�إنني فخور جدا بحقيقة �أن القوات‬ ‫امل�سلحة الكندية لعبت دورا هاما يف دعم قوات الأمن العراقية وقادرة على امل�ساعدة يف عملية‬ ‫املو�صل"‪ ،‬م�ضيفا �إننا "جعلنا قوات الأمن العراقية قادرة على القيام بعمليات على نحو فعال"‪ .‬وكان‬ ‫نائب قائد القوات اخلا�صة الكندية اجلرنال بيرت داوي قد ك�شف قبل �أ�سبوعني �أن قواته تق�ضي وقتا‬ ‫طويال يف اخلطوط الأمامية كنتيجة انتقال احلملة �ضد داع�ش من الدفاع �إىل الهجوم‪.‬‬

‫رئيس مجلس اإلدارة‬

‫د‪ .‬غاندي محمد عبد الكريم‬

‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫ك�شف م�صدر يف قيادة عمليات اجلزيرة يف حمافظة الأنبار‪� ،‬أم�س الثالثاء‪،‬‬ ‫عن �أن قواته متكنت من العثور على مقربة جماعية ت�ضم ‪ 90‬جثة لعنا�صر‬ ‫تنظيم داع�ش يف منطقة الدوالب غربي االنبار‪ .‬وقال امل�صدر ان "القوات‬ ‫العراقية متكنت من العثور على مقربة جماعية ت�ضم ‪ 90‬جثة لعنا�صر داع�ش‬ ‫الذين كانوا قتلوا خالل معارك تطهري منطقة الدوالب غربي االنبار من‬ ‫قبل القوات االمنية"‪ .‬م�ضيفا ان "القوات االمنية �شرعت برفع جثث قتلى‬ ‫داع�ش وفتح حتقيق مو�سع ملعرفة هوياتهم مع تفتي�ش جميع املناطق املحررة‬ ‫يف املناطق الغربية للأنبار بحثا عن مقابر جماعية �أخرى"‪.‬‬

‫يوميـــة دولية م�ستقلة‬

‫‪� 12‬صفحة‬

‫الأربعاء ‪ 19‬من ت�شرين الأول ‪ 2016‬العدد ‪ 3602‬ـ ال�سنة الثالثة ع�شرة‬

‫‪Wednesday 19 October. 2016 No. 3602 Year 13‬‬

‫العبادي يطلق تسمية (قادمون يا نينوى) على عمليات تحرير الموصل‬

‫بوادر انتفا�ضة �شعبية مو�صلية والعلم العراقي يرفرف فوق ق�ضاء احلمدانية‬

‫ً‬ ‫نفطية‬ ‫�إنــزال جــوي يحــرر معمـل كبــريت امل�شراق و‪ 56‬بئر ًا‬ ‫امل�شرق – خا�ص‪:‬‬ ‫يف اليوم الثاين ملعركة حترير املو�صل �أم�س الثالثاء‬ ‫التي �أطلق عليها العبادي ت�سمية "قادمون يا نينوى"‪،‬‬ ‫فقد ح��ررت ال�ق��وات العراقية ‪ 56‬بئ ًرا نفطية ومعمل‬ ‫كربيت امل�شراق �إثر �إنزال جوي‪ ،‬وتقدمت نحو �أهدافها‬ ‫م��ن حم��وري��ن ق��رب امل��و��ص��ل‪ ،‬و��س��ط ب ��وادر انتفا�ضة‬ ‫�شعبية يف امل��دي�ن��ة ال�ت��ي اع�ت�ق��ل فيها تنظيم داع�ش‬ ‫الع�شرات من ال�شبان خو ًفا من عمليات �ضده‪ ،‬يف وقت‬ ‫اكد خالله م�صدر حملي يف حمافظة نينوى �سقوط اول‬ ‫مقر لتنظيم داع�ش بعملية نوعية من قبل �شباب منتف�ض‬ ‫داخ ��ل مدينة امل��و��ص��ل‪ ،‬الف �ت � ًا �إىل �أن ال�شباب قتلوا‬ ‫عن�صرين من التنظيم واحرقوا مركبتهم ورفعوا العلم‬ ‫العراقي قبل ان�سحابهم‪ ،‬م�ضيفا �أن تنظيم داع�ش ن�شر‬ ‫يف مداخل املو�صل الرئي�سة ما ا�سماها بـ"قوائم املوت"‬ ‫ال�ت��ي ت�ستهدف ق �ي��ادات وعنا�صر التنظيم "املن�شقة‬ ‫والهاربة"‪ ،‬فيما ا�شار اىل �أن التنظيم قرر حظر خروج‬ ‫� ٍأي من قادته او عنا�صره اال مبوجب وثيقة �صادرة عن‬ ‫القطاعات االمنية‪ .‬يف حني �صرح قائد عمليات نينوي‬ ‫الع�سكرية ب�أن القوات العراقية حررت ق�ضاء احلمدانية‬ ‫جنوب املو�صل ورفعت العلم العراقي فوق املباين‪ .‬اما‬ ‫طائرات القوة اجلوية العراقية فقد القت ‪ 17‬مليونا من‬ ‫املن�شورات على ‪ 16‬منطقة يف نينوى واالنبار وكركوك‬ ‫دع��ت فيها االه ��ايل اىل “اال�ستعداد لالنتفا�ضة على‬ ‫داع�ش” واملتورطني اىل ”ترك التنظيم ب�شكل فوري”‪.‬‬ ‫فقد اطلق رئي�س الوزراء القائد العام للقوات امل�سلحة‬

‫حيدر العبادي ت�سمية “قادمون يا نينوى” على عمليات‬ ‫حترير املو�صل ح�سبما �أعلنت خلية االعالم احلربي يف‬ ‫قيادة العمليات امل�شرتكة يف بيان موجز لها‪ ،‬يف وقت‬ ‫اعلنت ال�شرطة االحت��ادي��ة حترير ‪ 56‬بئرا نفطية من‬ ‫�سيطرة التنظيم بالقرب من منطقة عني اجلح�ش يف‬ ‫حمورة ناحية القيارة جنوب املو�صل‪ .‬كما متكنت من‬ ‫تفجري ‪ 7‬عجالت مفخخة وقتل ‪ 31‬داع�شيا يف قرية‬ ‫جوانة الواقعة باطراف ناحية القيارة جنوب املو�صل‪.‬‬ ‫واعلن قائد عمليات نينوي اللواء جنم اجلبوري �أن‬ ‫القوات العراقية بد�أت باقتحام مركز ق�ضاء احلمدانية‬ ‫يف �شرق املو�صل‪ ،‬يف حني اعلن م�س�ؤول حمور جنوب‬ ‫املو�صل عن �سيطرة ال�شرطة االحتادية وقوات التدخل‬ ‫ال�سريع مب�ساندة التحالف الدويل وبالكامل على معمل‬ ‫كربيت امل�شراق يف جنوب املو�صل‪ .‬وقال الفريق الركن‬ ‫رائد �شاكر جودت "ان قوات ال�شرطة االحتادية وقوات‬ ‫التدخل ال�سريع متكنت من ال�سيطرة التامة على معمل‬ ‫ك�بري��ت امل���ش��راق يف ج�ن��وب املو�صل"‪ .‬وا� �ض��اف ان‬ ‫"القوات االحتادية متكنت من ال�سيطرة التامة على‬ ‫معمل امل�شراق بعد االن��زال اجلوي يوم ام�س من قبل‬ ‫التحالف الدويل وقتل الع�شرات من داع�ش"‪ .‬وبعد هذا‬ ‫التقدم ال�سريع لقواتنا البطلة اقدم عنا�صر داع�ش على‬ ‫�إزالة اللوحات املرورية من على التقاطعات وال�شوارع‬ ‫الرئي�سة ومداخل املدينة يف �أطراف املو�صل بغية عدم‬ ‫توثيقها وت�صويرها من قبل القوات الأمنية العراقية‬ ‫لت�أكيد التقدم نحو مركز املو�صل‪ .‬وعلى �صعيد الأحوال‬

‫داخل املو�صل اعلن م�صدر حملي يف حمافظة نينوى‬ ‫عن ظهور بوادر النطالق انتفا�ضة م�سلحة �شعبية داخل‬ ‫مدينة املو�صل �ضد تنظيم داع�ش‪ ،‬م�ؤكدا ا�ستهداف �ست‬ ‫دوريات للتنظيم يف اقل من خم�س �ساعات داخل املدنية‪،‬‬ ‫م�ضيفا �إن "هناك ب��وادر وا�ضحة النطالق انتفا�ضة‬ ‫�شعبية داخل املو�صل �ضد تنظيم داع�ش الذي بد�أ يفقد‬ ‫قب�ضته احلديدية بعد بروز خالفات حادة بني اقطابه‬

‫�آالف العراقيني يتظاهرون للمطالبة بخروج القوات الرتكية‬

‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫اح�ت���ش��د �آالف امل�ت�ظ��اه��ري��ن م��ن �أن�صار‬ ‫زعيم التيار ال�صدري مقتدى ال�صدر عند‬ ‫مبنى ال�سفارة الرتكية يف بغداد �صباح‬

‫ام�س الثالثاء للمطالبة بخروج القوات‬ ‫الرتكية من العراق‪ .‬وتوافد املتظاهرون‬ ‫من مناطق متفرقة من العراق تلبية لدعوة‬ ‫وج�ه�ه��ا ال���ص��در اح�ت�ج��اج��ا ع�ل��ى تواجد‬

‫ق ��وات ت��رك�ي��ة يف ��ش�م��ال ال �ب�لاد‪ ،‬تزامنا‬ ‫م��ع ب��دء عملية ا�ستعادة ال�سيطرة على‬ ‫املو�صل‪ ،‬ثاين �أكرب املدن العراقية و�آخر‬ ‫�أك�ب�ر م�ع��اق��ل تنظيم داع ����ش يف ال �ب�لاد‪.‬‬ ‫وطالب املتظاهرون الذين احت�شدوا يف‬ ‫طريق رئي�س �أم��ام مبنى ال�سفارة و�سط‬ ‫�إجراءات �أمنية م�شددة‪ ،‬بعدم تدخل �أنقرة‬ ‫يف ال���ش��ؤون الداخلية للعراق وخروج‬ ‫ق��وات �ه��ا م ��ن م�ن�ط�ق��ة ب�ع���ش�ي�ق��ة‪ .‬وحمل‬ ‫امل �ت �ظ��اه��رون �أع�ل�ام��ا ع��راق �ي��ة والفتات‬ ‫تندد بتواجد القوات الرتكية يف البالد‪.‬‬ ‫وك ��ان ال���ص��در ق��د دع��ا يف كلمة متلفزة‬ ‫العراقيني �إىل االحتجاج �أم��ام ال�سفارة‬ ‫الرتكية‪ .‬وقال «لتتوجهوا �ألوفا زاحفني‬ ‫نحو ال�سفارة الرتكية لت�سمعوا �صوتكم‬ ‫وبالطرق ال�سلمية والأدبية من دون تعد‬ ‫عليها»‪.‬‬

‫مناقـ�شة �آلية �إزالـة الألـغام يف املناطـق املحررة‬ ‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫ذكرت وزارة ال�صحة والبيئة‪� ،‬أم�س الثالثاء‪� ،‬أنها ناق�شت اعتماد �آلية‬ ‫عمل لل�شركات العاملة على ازالة االلغام يف املناطق املحررة بالبالد‪.‬‬ ‫وقالت وزيرة ال�صحة والبيئة عديلة حمود ان “الوزارة متمثلة بدائرة‬ ‫�ش�ؤون االلغام بحثت ايجاد �سبل لت�سهيل عمل �شركات ازالة االلغام يف‬ ‫املناطق املحررة من ع�صابات داع�ش االرهابية او تلك املناطق التي �سيتم‬ ‫حتريرها يف القريب العاجل”‪ .‬وا�ضافت حمود خالل تر�ؤ�سها اجتماعا‬

‫م�شرتكا للجنة منح التفوي�ض لل�شركات العاملة يف جمال ازالة االلغام‬ ‫وبح�ضور ممثلي وزارات الدفاع والداخلية واالم��ن الوطني وجهاز‬ ‫املخابرات انه “متت مناق�شة مو�ضوع منح التفوي�ض لل�شركات العاملة‬ ‫يف العراق وايجاد معاجلات للمعوقات وال�صعوبات الفنية اللوج�ستية‬ ‫التي من املمكن ان تواجهها ال�شركات واملنظمات وتذليلها بغية ان تبا�شر‬ ‫اعمالها يف جمال التطهري وازالة املخلفات احلربية غري املنفلقة للتعجيل‬ ‫بعودة العوائل النازحة اىل ديارهم ومناطقهم املحررة"‪.‬‬

‫وهروب بع�ضها مع انطالق عمليات التحرير من حماور‬ ‫عدة"‪ .‬ا�ضاف امل�صدر �أن "�ست دوريات �آلية منت�شرة يف‬ ‫احياء الزهور والدوا�سة والتحرير ا�ستهدفت خالل اقل‬ ‫من خم�س �ساعات داخل املو�صل من قبل �شباب منتف�ض‬ ‫على التنظيم" كما ابلغ وكالة "ال�سومرية" العراقية‪.‬‬ ‫واك��د �سقوط اول مقر لتنظيم داع����ش بعملية نوعية‬ ‫م��ن قبل �شباب منتف�ض داخ��ل مدينة امل��و��ص��ل‪ ،‬الفت ًا‬

‫�إىل �أن ال�شباب قتلوا عن�صرين من التنظيم‪ ،‬واحرقوا‬ ‫مركبتهم‪ ،‬ورفعوا العلم العراقي قبل ان�سحابهم‪ ،‬م�ؤكدا‬ ‫�إن "�شبابا منتف�ضني ن�ف��ذوا عملية نوعية وجنحوا‬ ‫من اقتحام مقر فرعي لتنظيم داع�ش يف حميط حي‬ ‫القاهرة باملو�صل وقتلوا اثنني من حرا�سه واحرقوا‬ ‫مركبة كانت حتمل �سالح ًا ثقي ًال"‪ .‬من جهته �أكد ع�ضو‬ ‫هيئة ال ��ر�أي لتحرير نينوى زه�ير االع��رج��ي اعتقال‬ ‫تنظيم داع�ش عددا كبريا من �شبان مدينة املو�صل خوفا‬ ‫من االنتفا�ضة �ضده‪ .‬وق��ال �إن "�أهايل مدينة املو�صل‬ ‫كانوا ومازالوا يعانون من ا�سر تنظيم داع�ش واعماله‬ ‫الوح�شية �ضدهم"‪ .‬م�شريا اىل �أن "التنظيم اعتقل عددا‬ ‫كبريا من �شبان املدينة خوفا من االنتفا�ضة �ضده"‪.‬‬ ‫وعلى �صعيد التن�سيق يف �إدارة معركة التحرير فقد‬ ‫و�صل رئي�س اركان اجلي�ش الفريق االول الركن عثمان‬ ‫الغامني وهيئة ركن وزارة الدفاع �إىل حمافظة اربيل‬ ‫ملتابعة �سري العمليات الع�سكرية اخلا�صة بتحرير‬ ‫املو�صل حيث �أكد رئي�س �أركان اجلي�ش الفريق �أول ركن‬ ‫عثمان الغامني �أن القوات امل�شرتكة توا�صل تقدمها من‬ ‫ثالثة حماور يف معركة حترير املو�صل وفق ما خططنا‬ ‫له‪ ،‬فيما �أ�شار اىل �أن املعركة ت�سري ب�شكل �سريع ب�سبب‬ ‫"انهيار" تنظيم داع�ش و"انهزامه"‪ .‬من جانبها القت‬ ‫ط��ائ��رات ال�ق��وة اجل��وي��ة العراقية ‪ 17‬مليون من�شور‬ ‫على ‪ 16‬منطقة يف نينوى واالن �ب��ار وك��رك��وك دعت‬ ‫فيها االهايل اىل “اال�ستعداد لالنتفا�ضة على داع�ش”‬ ‫واملتورطني اىل ”ترك التنظيم ب�شكل فوري”‪.‬‬

‫الدكتور نهرو الكسنزان يؤكد دعمه لخطوات رئيس الوزراء بقيادة المعركة‬

‫جتمع الوحدة العراقية يبارك انت�صارات معارك (قادمون يا نينوى)‬ ‫امل�شرق ‪ -‬خا�ص‪:‬‬ ‫بارك جتمع الوحدة العراقية انت�صارات قواتنا البطلة يف معارك "قادمون‬ ‫يا نينوى"‪ .‬و�أعلن �أمينه العام الدكتور نهرو الك�سنزان احل�سيني م�ساندته‬ ‫التامة وت�أييده خلطوات ال�سيد رئي�س الوزراء القائد العام للقوات امل�سلحة‬ ‫الدكتور حيدر العبادي‪ ،‬ودعمه القوات العراقية البطلة‪ .‬وقال التجمع يف‬ ‫بيان �صحفي و�صلت (امل�شرق) ن�سخة منه‪" :‬يف هذه ال�ساعات العظيمة‬ ‫اخلالدة والقوات العراقية املجاهدة البطلة ت�سطر �أروع املالحم و�أعظم‬ ‫البطوالت يف �سوح امل�ع��ارك واملواجهة بني احل��ق والباطل �ضد �أب�شع‬ ‫عدو للإن�سانية والوجه الأبرز للإرهاب ع�صابات داع�ش لتحرير �أر�ض �أم‬

‫الربيعني املو�صل احلدباء و �أهلها الكرام من دن�س هذا العدو الإرهابي الذي‬ ‫�أهلك الزرع وال�ضرع"‪ .‬و�أ�ضاف البيان‪" :‬يبارك جتمع الوحدة العراقية‬ ‫و�أمينه العام الدكتور نهرو الك�سنزان احل�سيني انت�صارات قواتنا البطلة‬ ‫يف معارك (قادمون يا نينوى) ويعلن امل�ساندة التامة وامل�ؤازرة خلطوات‬ ‫ال�سيد رئي�س الوزراء والقائد العام للقوات امل�سلحة الدكتور حيدر العبادي‬ ‫وكذلك دعم وت�أييد قواتنا البطلة من اجلي�ش وق��وات مكافحة الإرهاب‬ ‫وال�شرطة االحتادية واحل�شد ال�شعبي ورج��ال الع�شائر الأبطال وقوات‬ ‫البي�شمركة الذين �سالت دما�ؤهم جميع ًا وروت �أر���ض العراق الطاهرة‬ ‫ووقفوا �سد ًا منيع ًا �أمام هذا البحر الأهوج من الإرهاب"‪.‬‬

‫العبادي ي�ؤكد توفري (ممرات �آمنة) خلروج نازحي املو�صل‬ ‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫�أك��د رئي�س ال ��وزراء حيدر ال�ع�ب��ادي �أن قواتنا‬ ‫تتحرك ب�شكل دقيق ووفرنا ممرات �آمنة خلروج‬ ‫ال �ن��ازح�ين م��ن امل��و� �ص��ل‪ .‬و�أ���ض��اف ال�ع�ب��دي �أن‬ ‫الوفد الرتكي ق��دم مقرتحات مل ترتق مل�ستوى‬ ‫طلب العراق والتدخل يف ال�ش�أن الداخلي �أمر‬ ‫خطري‪ .‬يف ال�سياق ذات��ه ج��ددت االمم املتحدة‪،‬‬ ‫دعمها للحكومة العراقية يف حربها �ضد تنظيم‬ ‫داع�ش‪ ،‬ودعت اىل حماية املدنيني وتوفري مراكز‬

‫للنازحني‪ ،‬فيما ك�شفت جلنة االم��ن والدفاع يف‬ ‫جمل�س النواب عن عزم وفد نيابي زيارة حماور‬ ‫عمليات حترير املو�صل‪ .‬وقال نائب ممثل االمني‬ ‫العام لالمم املتحدة جورج بو�سنت خالل ت�صريح‬ ‫لعدد من و�سائل االعالم‪ ،‬على هام�ش لقائه رئي�س‬ ‫جلنة االمن والدفاع‪ ،‬حاكم الزاملي‪� ،‬إنه "اردت‬ ‫اليوم من خ�لال لقائنا مع جلنة االم��ن والدفاع‬ ‫الربملانية‪ ،‬التعبري عن دعم وم�ساندة بعثة االمم‬ ‫املتحدة للعراق"‪ ،‬م�ؤكد ًا "اننا نعرب عن �سرورنا‬

‫عن ما نراه من وحدة ال�صف الوطني ب�ش�أن هذا‬ ‫العمل اجل�ب��ار ال��ذي يقوم ب��ه اجلي�ش العراقي‬ ‫والقطعات املتعاونة معها من ع�شائر وب�شمركة‬ ‫وح�شود اخرى"‪ .‬وا��ض��اف بو�سنت‪� ،‬أن "هناك‬ ‫رغبة م�شرتكة لدى اجلميع للحفاظ على �سالمة‬ ‫امل��دن�ي�ين يف املو�صل"‪ ،‬م���ش��ددا ع�ل��ى �ضرورة‬ ‫"ايجاد امل�أوى واحلماية لكل الذين �سيخرجون‬ ‫من املدينة و�ضمان عودتهم لديارهم �ساملني بعد‬ ‫التحرير"‪.‬‬

‫الصدر بحث معهم معركة تحرير الموصل‬

‫قيادات احل�شد ال�شعبي يزورون مراجع النجف الأ�شرف‬

‫قصة المشرق االخبارية بقلم شامل عبدالقادر الخالدي‬

‫نينوى العظيمة ‪ ..‬بوابة هزمية الطائفية يف الدول العربية‬ ‫اللعبة الأمريكية انتهت باحتالل ال�ع��راق وت��دم�ير بنيته‬ ‫التحتية ومن ثم �إثارة الورقة الطائفية بني ال�شيعة وال�سنة‬ ‫يف حماولة لفر�ض �صيغة االحتالل الغا�شم‪ ،‬غري �أن املقاومة‬ ‫البا�سلة �أج�برت املحتلني على ال�ه��روب – االن�سحاب من‬ ‫العراق وترنحت الورقة الطائفية برغم �شيء من النجاح‬ ‫اجلزئي من اال�صطفاف الطائفي املناطقي الذي جرى تطبيقه‬ ‫بامل�سد�س وال�سكني!‬ ‫ثم جاء الف�صل الثاين من امل��ؤام��رة التي ما زال��ت �أوراقها‬ ‫ووثائقها و�أ�شخا�صها وتفا�صيلها طي الكتمان وال�سرية‬ ‫ثمـــــــن‬ ‫الن�سخة‬

‫حتى يومنا هذا عندما فتحت �أب��واب احل��دود العراقية مع‬ ‫�سوريا لدخول داع�ش املجرم ب�سيارات البيك �آب بطريقة‬ ‫م�سرحية مف�ضوحة انتهت باحتالل املو�صل!!‬ ‫اليوم نحن على عتبة بوابة هزمية كربى للورقة الطائفية يف‬ ‫الدول العربية التي ابتليت بداع�ش املجرم وبهزمية داع�ش‬ ‫على �أر���ض الرافدين وعلى �أر���ض نينوى العظيمة حتققها‬ ‫�إرادة اجلي�ش العراقي البا�سل وق��وات البي�شمركة البطلة‬ ‫ومتطوعي احل�شد الوطني وال�شعبي الغيارى‪ ..‬حتية لكل‬ ‫من �أ�سهم يف حترير نينوى وهزمية داع�ش!‬

‫االردن ‪ 200‬فل�س‬

‫�سورية ‪ 15‬لرية‬

‫الكويت ‪ 100‬فل�س‬

‫النجف ‪ -‬متابعة امل�شرق‪:‬‬ ‫�أف��اد م�صدر مطلع‪� ،‬أم�س الثالثاء‪،‬‬ ‫ب� � ��أن ع � ��ددا م ��ن ق � �ي� ��ادات احل�شد‬

‫ال�سعودية ريال واحد‬

‫ال�شعبي‪ ،‬بينهم ام�ين ع��ام منظمة‬ ‫ب���در ه� ��ادي ال� �ع ��ام ��ري‪ ،‬وال�شيخ‬ ‫ق�ي����س اخل��زع �ل��ي �أم�ي�ن ع ��ام حركة‬

‫ايران ‪ 1000‬ريال‬

‫الع�صائب‪ ،‬زاروا ع��ددا من مراجع‬ ‫النجف اال�شرف‪ ،‬فيما دعاهم زعيم‬ ‫التيار ال���ص��دري‪ ،‬مقتدى ال�صدر‪،‬‬

‫تركيا ‪ 1‬لرية‬

‫اىل وج �ب��ة غ� ��داء‪ .‬وق ��ال امل�صدر‪:‬‬ ‫ان "قيادات م��ن احل�شد ال�شعبي‪،‬‬ ‫ق ��ام ��وا � �ص �ب��اح (�أم � ��� ��س) ب��زي��ارة‬ ‫خا�صة اىل النجف اال�شرف‪ ،‬لزيارة‬ ‫امل��راج��ع يف املدينة"‪ ،‬م�شريا اىل‬ ‫ان "القيادات ح�ضروا وليمة غداء‬ ‫عند زعيم التيار ال�صدري‪ ،‬مقتدى‬ ‫ال�صدر"‪ .‬وت �ظ �ه��ر ال �� �ص��ور التي‬ ‫و�صلت و�سائل االعالم االمني العام‬ ‫ملنظمة بدر هادي العامري‪ ،‬وال�شيخ‬ ‫قي�س اخل��زع�ل��ي‪� ،‬أم�ي�ن ع��ام حركة‬ ‫الع�صائب‪ ،‬وال�شيخ اك��رم الكعبي‪،‬‬ ‫امني عام حركة النجباء‪ ،‬مع قيادات‬ ‫اخ��رى من احل�شد ال�شعبي‪ ،‬اثناء‬ ‫توجههم اىل اح��د مكاتب املراجع‬ ‫الدينيني يف حمافظة النجف‪.‬‬ ‫تفا�صيل �أخرى �ص‪2‬‬

3602 AlmashriqNews  

AlmashriqNews

Advertisement