Page 12

‫اقتحام جزيرة هيت غرب الرمادي‬

‫توزيع مبالغ النازحني الأ�سبوع احلايل‬

‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫أعلنت اللجنة املالية النيابية توزيع املبالغ املخ�ص�صة للنازحني �ضمن موازنة ‪ ،2016‬اال�سبوع‬ ‫� ِ‬ ‫احل��ايل‪ ،‬فيما ا�شارت اىل ان املبالغ �شملت ‪ 590‬عائلة‪ .‬وقال رئي�س اللجنة املالية‪ ،‬حممد‬ ‫احللبو�سي‪ ،‬خالل م�ؤمتر �صحفي عقده يف مبنى الربملان مب�شاركة اع�ضاء يف جلنة املهجرين النيابية‬ ‫ونقلته وكالة املدى بر�س‪� ،‬إنه "مت تخ�صي�ص االموال الالزمة اىل النازحني والتي هي جزء من‬ ‫تخ�صي�صاتهم �ضمن موازنة ‪ 2016‬وامل�ستقطعة من رواتب املوظفني بن�سبة ‪ ."%3‬واكد احللبو�سي‬ ‫ان "وزارة الهجرة �ستقوم بتوزيع تلك املبالغ باعتماد بطاقة الكي كارد‪ ،‬خالل اال�سبوع اجلاري"‪،‬‬ ‫مبين ًا ان "املبالغ �شملت ‪ 590‬عائلة بواقع ‪ 250‬الف دينار لكل عائلة"‪.‬‬

‫رئيس مجلس اإلدارة‬

‫د‪ .‬غاندي محمد عبد الكريم‬

‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫اقتحمت القوات الأمنية‪� ،‬أم�س اجلمعة‪ ،‬جزيرة هيت غرب الرمادي لتحريرها من‬ ‫ِ‬ ‫تنظيم داع�ش الإرهابي‪ .‬وقال قائد عمليات االنبار اللواء الركن �إ�سماعيل املحالوي‬ ‫ان "قوات قيادة عمليات االنبار اقتحمت �صباح (�أم�س)‪ ،‬جزيرة هيت غرب الرمادي‬ ‫لغر�ض حتريرها من ع�صابات داع�ش الإرهابية"‪ .‬وك�شف املتحدث با�سم ع�شائر‬ ‫االنبار غ�سان العيثاوي عن هروب جماعي لتنظيم داع�ش من املناطق التي تتقدم‬ ‫باجتاهها القوات االمنية يف املحور ال�شمايل لالنبار‪ ،‬مبينا ان ح�صيلة خ�سائر داع�ش‬ ‫خالل معارك حترير البوع�ساف والطراب�شة ‪ 30‬قتيال والآخرون الذوا بالفرار‪.‬‬

‫يوميـــة دولية م�ستقلة‬

‫ال�سبت ‪ 8‬من ت�شرين الأول ‪ 2016‬العدد ‪ 3594‬ـ ال�سنة الثالثة ع�شرة‬ ‫‪� 12‬صفحة‬ ‫رئيس أركان الجيش الفريق أول الركن عثمان الغانمي لـ‬

‫‪Saturday 8 October. 2016 No. 3594 Year 13‬‬

‫‪:‬‬

‫ال�ضربة الأوىل ال�ستعادة املو�صل �ستكون( قا�صمة للإرهاب)‪..‬‬ ‫واملدنيــون ه ّمنا الأول‪..‬ومواجهـة ال�شائعة يف احل�سـابات‬ ‫باحثة موصلية‪ :‬تشكيل لجان شعبية لمساندة الجيش وردع تصريحات التخويف‬ ‫بغداد ‪ -‬رحيم ال�شمري‪:‬‬ ‫َ‬ ‫ك�شف رئي�س �أركان اجلي�ش العراقي الفريق �أول‬ ‫الركن عثمان الغامني "عن اكمال كافة اجلوانب‬ ‫القتالية واللوج�ستية واال�سرتاتيجية ملعركة‬ ‫ا�ستعادة مدينة املو�صل‪ ،‬وبقاء �ساعة ال�صفر وبدء‬ ‫املعركة التي �ستكون ال�ضربة االوىل فيها قا�صمة‪،‬‬ ‫وتختلف عن بقية املعارك التي خا�ضتها القوات‬ ‫امل�شرتكة‪ ،‬و�سيدمر معظم امل�سلحني ويطوقون‬ ‫داخ��ل �أوك��اره��م‪ ،‬مع الأخ��ذ باحل�سابات املدنيني‬ ‫امل��وج��ودي��ن داخ ��ل امل��و��ص��ل‪ ،‬و�ستكون املعركة‬ ‫الثانية ال�ت��ي ت�شهدها منطقة ال�شرق االو�سط‬ ‫والعامل بعد معركة الفلوجة‪ ،‬وت�سجل كفاءة قتالية‬ ‫عالية و�أقل �ضحايا بني املدنيني والقوات امل�سلحة‪،‬‬ ‫مع الق�ضاء التام على اجلماعات امل�سلحة التي‬ ‫ت�شكل خطر التطرف واالرهاب"‪ .‬و�شدد الفريق‬ ‫ال�غ��امن��ي‪ ،‬يف ت�صريح خا�ص ب�ـ(امل���ش��رق)‪ ،‬على‬ ‫"اكمال التن�سيق الدويل واالقليمي مع التحالف‬ ‫ال� ��دويل ال ��ذي ��س�ي���ش��ارك ب��ال���ض��رب��ات اجلوية‪،‬‬ ‫وتفاهم مع اقليم كرد�ستان وق��وات البي�شمركة‬ ‫التي �ستمنح دورا قتاليا ك��ون اجلبهة ال�شمالية‬ ‫ملدينة املو�صل جت��اور حمافظتي اربيل ودهوك‪،‬‬ ‫كما مت �إعداد فريق �إعالمي متكامل ملواجه ال�شائعة‬ ‫واحلرب النف�سية التي ي�ستخدمها العدو بدعم من‬ ‫دول معروفة ال تريد اال�ستقرار للعراق‪ ،‬و�ست�شهد‬ ‫امل��وج��ة االوىل للهجوم امل���ش�ترك �ضربة نف�سية‬ ‫قوية تنهي النف�س االخري الي �إمكانيات الكرتونية‬ ‫ومرئية‪ ،‬وجتعل العامل جميعا امام حقيقة ا�ستعادة‬ ‫املدينة‪ ،‬واملعركة جارية حاليا وتتقدم القوات من‬ ‫�شمال الفرات وجنوب و�شرق و�شمال املو�صل‪،‬‬ ‫ونعمل على القطع اجل��وي بال�ضربات املبا�شرة‬ ‫والإن� ��زال ع�بر امل��روح�ي��ات م��ن اجل�ه��ة الغربية"‪.‬‬ ‫وا�شار اىل انه "�ستدخل القوات العراقية املو�صل‬

‫من ع��دة حم��اور ونعمل منذ ا�شهر على ا�ستعادة‬ ‫ونواح وقرى‪،‬‬ ‫�أرا�ض حميطة باملدنية من �أق�ضية‬ ‫ٍ‬ ‫و�ست�شارك ق��وات جهاز مكافحة االٍره��اب وقوات‬ ‫النخبة‪ ،‬و�ألوية اجلي�ش املدرعة والآلية وامل�شاة‬ ‫ي �ق��در ت �ع��داده��ا ال�ب���ش��ري ب �ث�لاث ف��رق ع�سكرية‪،‬‬ ‫ودربت يف مع�سكرات خا�صة من مدربني عراقيني‬ ‫ودول �أوربية على مدى عامني‪ ،‬وم�سكت �أرا�ضي‬ ‫قاعدة خممور والقيارة وا�صبحت لديها معرفة‬ ‫تامة بالطبيعة اجلغرافية للمنطقة‪ ،‬التي �ستوفر‬ ‫الكثري للقوات املهاجمة من اجلهد وال��وق��ت‪ ،‬مع‬ ‫دعم كامل للقوة اجلوية وطريان اجلي�ش للقوات‬ ‫املهاجمة‪ ،‬و�أي قوات اجنبية موجودة حول ار�ض‬ ‫املعركة مل تن�سق مع رئا�سة الأركان كالقوة الرتكية‬ ‫يف بع�شيقة قد تطالها ال�ضربات العراقية واالف�ضل‬

‫ان تن�سحب من االرا�ضي العراقية اىل بلدانها"‪.‬‬ ‫وتابع "الإرادة الداخلية ال�سيا�سية متفقة على‬ ‫ا�سناد اجلي�ش العراقي ال��ذي �سيتوىل الهجوم‪،‬‬ ‫وق��وات ال�شرطة التي �ستم�سك االر� ��ض‪ ،‬ا�ضافة‬ ‫اىل املتطوعني من احل�شدين ال�شعبي والع�شائري‬ ‫و�سيكون دوره��م م�ساندا وتدخلهم عند احلاجة‪،‬‬ ‫ولن يكون اي امر �سوى االمر الع�سكري للقائد العام‬ ‫للقوات امل�سلحة رئي�س الوزراء الذي منح الد�ستور‬ ‫ال�ع��راق��ي ال���ص�لاح�ي��ات احل���ص��ري��ة ل��ه‪ ،‬واجلميع‬ ‫من القادة الع�سكريني ورئا�سة الأرك��ان ملتزمون‬ ‫بالد�ستور والقانون الع�سكري‪ ،‬واي ت�صريحات او‬ ‫�ضجة تثار ال يلتفت لها ال جندي وال �شرطي على‬ ‫الإطالق‪ ،‬ويبقى همنا ون�صب اعيننا �إنقاذ املدنيني‬ ‫داخ��ل املدينة‪ ،‬واجلهد االك�بر للخطة الع�سكرية‬

‫للنازحني وتوفري ال�سكن والغذاء واملعاجلة الطبية‬ ‫لهم"‪ .‬ويف ال�سياق نف�سه ت�ؤكد الباحثة والدكتورة‬ ‫بالتحكيم الدويل جناة ح�سني اجلبوري من �أهايل‬ ‫املو�صل لـ(امل�شرق) ان التدخالت اخلارجية يجب‬ ‫ان تتوقف مع قرب معركة ا�ستعادة املو�صل كونها‬ ‫ال�سبب الرئي�س يف ف �ق��دان امل��دي�ن��ة قبل عامني‪،‬‬ ‫واي�ض ًا ��ض��رورة ان نتغلب ونتجاوز اخلالفات‬ ‫الداخلية‪ ،‬وال�شعب العراقي اليوم متوجه نحو‬ ‫امل��و� �ص��ل ب��اجل�ي����ش ال� ��ذي ي���ض��م ك��اف��ة االط �ي��اف‬ ‫والقوميات ومن جميع املحافظات‪ ،‬ومتتزج الدماء‬ ‫ال��واح��دة‪ ،‬وي���ش��ارك اجلميع با�ستعادة املدينة‬ ‫احل��دب��اء وتخلي�ص َاهلها م��ن جماعات ارهابية‬ ‫متطرفة ج��اءت من وراء احل��دود لتقتل وت�شرد‪،‬‬ ‫و�سقط �ضحايا ابرياء ودم��رت م�ؤ�س�سات الدولة‬ ‫والبنى التحتية‪ .‬ودع��ت الدكتورة اجلبوري اىل‬ ‫ت�شكيل جل��ان ل��ردع التخويف وا�سناد اجلي�ش‪،‬‬ ‫من منظمات املجتمع املدين الفاعلة والأكادمييني‬ ‫واط�لاق احلمالت التطوعية ملواجهة ازم��ة نزوح‬ ‫قد ت�صل اىل ما يقارب من مليون �شخ�ص اجربهم‬ ‫االرهابيون على البقاء داخل املو�صل منذ عامني‪،‬‬ ‫وجت��ري �إغاثتهم وتقدمي امل�ساعدات املمكنة لهم‪،‬‬ ‫واع��ادة ت�أهيلهم نف�سيا واجتماعا للتخل�ص من‬ ‫تخويف ورع��ب االٍره ��اب‪ ،‬وال�ب��دء بخطة عك�سية‬ ‫�سريعة لإعادتهم للمدينة‪ ،‬وعدم تركهم باملخيمات‬ ‫خا�صة ان التحرير �سيتزامن مع بدء مو�سم ال�شتاء‬ ‫القار�س البارد املمطر‪ .‬ولفتت "اىل �ضرورة ت�شكيل‬ ‫جلان �شعبية من االهايل حلماية االحياء املو�صلية‬ ‫وب�سط االم��ن وال�سالم وا�سناد القوات االمنية‪،‬‬ ‫وع��دم اعطاء فر�صة ل�شخ�صيات �سيا�سية تطلق‬ ‫ت�صريحات و�شعارات خمتلفة بني احلني والآخر‬ ‫با�سم املو�صل‪ ،‬وهم انف�سهم كان لهم دور يف دخول‬ ‫امل�سلحني وفقدان املدينة‪.‬‬

‫أكد تدريب آالف المقاتلين لمسك األرض بعد التحرير‬

‫التحالف الدويل‪ :‬و�ضعنا اللم�سات الأخرية ملعركة املو�صل‬ ‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫�أكدتْ �صحيفة الوا�شنطن تاميز‪ ،‬نقال عن م�س�ؤول يف التحالف‬ ‫الدويل‪ ،‬اكدت و�ضع اللم�سات الأخرية لعملية حترير مدينة‬ ‫املو�صل من �سيطرة تنظيم داع�ش الإرهابي‪ .‬وا�شار امل�س�ؤول‬ ‫بح�سب ال�صحيفة اىل ف��رار العديد من قيادات التنظيم من‬ ‫املدينة خ�لال االي��ام القليلة املا�ضية‪ .‬وق��ال العميد اجلرنال‬ ‫الكندي دي��ف �آن��در��س��ون امل�س�ؤول يف التحالف ال��دويل عن‬ ‫برنامج ت�سليح وتدريب القوات العراقية والبي�شمركة قال ان‬ ‫«قيادات تنظيم داع�ش االرهابي الكبرية تخلت عن مراكزها‬

‫يف مدينة املو�صل بعد قرب �ساعة ال�صفر لتحرير املدينة»‪.‬‬ ‫و�أ��ض��اف �آن��در��س��ون ان «الآن يتم و�ضع اللم�سات الأخرية‬ ‫خلطط عملية حترير املو�صل وتقدمي الدعم اللوج�ستي الالزم‬ ‫والذخائر ف�ضال عن ت�أهيل وتدريب القوات االمنية وقوات‬ ‫البي�شمركة»‪ ،‬م�شريا يف الوقت نف�سه اىل ان التحالف الدويل‬ ‫قام بتدريب ‪ 12‬لوا ًء يتكون كل منها من (‪ )1600-800‬جندي‬ ‫من �سي�ساهمون يف عمليات حترير املو�صل‪ ،‬ف�ضال عن ثمانية‬ ‫�آالف من عنا�صر �شرطة حمافظة نينوى �إ�ضافة �إىل ‪12-10‬‬ ‫�ألف مقاتل من قوات القبائل مت تدريبهم و�سيتم ا�ستخدامهم‬ ‫لت�سيري �ش�ؤون املدينة بعد حتريرها‪.‬‬

‫في حريق بغرفته ُو ِ‬ ‫صف بـ(الغامض)‬

‫م�صرع العامل البيولوجي حازم الدراجي‬ ‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫َ‬ ‫ك�شف منتدى املخرتعني العراقيني‪� ،‬أم�س اجلمعة‪ ،‬عن وفاة العامل البيولوجي‬ ‫العراقي الربوف�سور "حازم الدراجي" عن عمر ناهز ‪ 51‬عاما اثر حادث حريق‬ ‫و�صفه بـ"الغام�ض"‪ ،‬م�شريا اىل �أن الراحل هو عامل كبري على م�ستوى العامل‬ ‫والع�ضو العراقي الوحيد يف االحت��اد ال��دويل للمخرتعني‪ .‬وق��ال امني �سر‬ ‫املنتدى ليث العالق "بقلوب يعت�صرها الأمل وبحزن �شديد تويف العامل العراقي‬ ‫الربوف�سور حازم الدراجي رئي�س منتدى املخرتعني العراقيني وم�ؤ�س�سه اثر‬ ‫حادث م�ؤ�سف وغام�ض يف منزله الكائن يف منطقة الغدير ببغداد"‪ ،‬مبينا‬ ‫�أن "الراحل لقي م�صرعه اثر حريق اندلع‪ ،‬فجر يوم �أم�س الأول اخلمي�س‪،‬‬ ‫يف غرفة نومه بالطابق الثاين من منزله"‪ .‬و�أ�ضاف العالق �أن "ذوي الفقيد‬ ‫حطموا الباب ملحاولة انقاذه �إال �أنهم وجدوه مفارقا احلياة والغرفة حمرتقة‬ ‫بالكامل"‪ ،‬م�شريا اىل �أن "التحقيقات االولية التي جتريها االجهزة االمنية مل‬ ‫تتو�صل حتى الآن فيما اذا كان احلادث بفعل فاعل ام عر�ضيا"‪.‬‬

‫اعتقال مراهق يتاجر بها‬

‫�أربعة ماليني دينار �سعر كلى �أهايل ذي قار‬ ‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫�أعلنتْ قيادة �شرطة ذي قار عن اعتقال مراهق يف ق�ضاء الرفاعي‪� ،‬شمايل‬ ‫املحافظة‪ ،‬لتورطه بتجارة الأع���ض��اء الب�شرية مل�صلحة �أح��د م�ست�شفيات‬ ‫بغداد‪ .‬وقالت القيادة‪ ،‬يف بيان لها‪� ،‬إن "فريق عمل من ق�سم اال�ستخبارات‬ ‫املالية واالقت�صادية �ألقى القب�ض على املراهق (خ‪.‬ع‪.‬ف) البالغ من العمر ‪14‬‬ ‫�سنة‪ ،‬لتورطه باملتاجرة بالأع�ضاء الب�شرية وامل�شروبات الكحولية يف ق�ضاء‬ ‫الرفاعي‪ 80( ،‬كم �شمال النا�صرية)‪ ،‬وبحوزته هوية �أحوال مدنية مزورة‪،‬‬ ‫وذل��ك بنا ًء على معلومات ا�ستخبارية دقيقة"‪ .‬و�أ�ضافت قيادة ال�شرطة �أن‬ ‫"املتهم اعرتف بقيامه بتزوير هوية �أحوال مدنية واالتفاق مع �شخ�ص يعمل‬ ‫يف �أحد م�ست�شفيات بغداد على جلب �أ�شخا�ص يعر�ضون �أع�ضاءهم الب�شرية‬ ‫(الكلى) للبيع مقابل �أربعة ماليني دينار للواحدة‪ ،‬على �أن يتم �إعطاء املتهم‬ ‫عمولة ‪� 25‬ألف دينار عن كل �شخ�ص منهم"‪ ،‬مبين ًا �أن "املتهم نف�سه اعرتف ببيع‬ ‫كليته"‪ .‬و�أكدت القيادة �أن "املتهم عر�ض على قا�ضي التحقيق املخت�ص وقرر‬ ‫توقيفه ا�ستنادا لأحكام املادة ‪ 6/7‬من قانون االجتار بالأع�ضاء الب�شرية"‪.‬‬

‫في وثائق تكشف ألول مرة‬

‫وا�شنطن ا�ستخدمت اليورانيوم املن�ضب‬ ‫�ضد (�أهداف �سهلة) بالعراق يف ‪2003‬‬

‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫�أعلنتْ �شبكة املعلومات الإقليمية املتكاملة ح�صولها على وثائق ت�ؤكد ا�ستخدام‬ ‫الطائرات الأمريكية �سالح اليورانيوم املن�ضب‪� ،‬ضد “�أهداف �سهلة” يف حربها‬ ‫على العراق عام ‪ .2003‬و�أ�شارت ال�شبكة (مقرها العا�صمة الكينية نريوبي)‬ ‫� َّأن تاريخ الوثائق يعود �إىل عام ‪ ،2003‬وهي تقرير حول نتائج حتليل عينات‬ ‫�أعطيت جلامعة جورج وا�شنطن عام ‪� ،2003‬إال �أنه مل يتم ن�شرها �إىل الآن‪.‬‬ ‫وي�شري التقرير �إىل ‪ 116‬غ��ارة �شنتها طائرات �أمريكية من ط��راز ‪، 10-A‬‬ ‫ا�ستهدفت خاللها “�أهدافا �سهلة” كال�سيارات وال�شاحنات ومواقع ع�سكرية‪،‬‬ ‫ب�أ�سلحة حتوي اليورانيوم املن�ضب‪ .‬و�أو�ضح التقرير � َّأن الغارات الأمريكية‬ ‫الـ‪� ،116‬شملت ‪ 16‬باملئة منها الأبنية و‪ 35.6‬باملئة �أهدا ًفا �سهلة‪ ،‬و‪ 4.2‬باملئة‬ ‫جنودًا‪ ،‬و‪ 10.4‬باملئة مدافع‪ ،‬و‪ 33.2‬باملئة دبابات‪ .‬ويو�ضح التقرير انتهاك‬ ‫اجلي�ش الأمريكي للقوانني الدولية يف ا�ستهدافه اجلنود ب�أ�سلحة حتوي‬ ‫اليورانيوم املن�ضب‪ .‬ويبني � َّأن مثل هذه الأ�سلحة ترتك �أثا ًرا �سلبي ًة على �صحة‬ ‫املواطنني العراقيني‪ .‬ويعتمد التقرير على معطيات �صادرة عن وكالة حماية‬ ‫البيئة الأمريكية‪ ،‬ب�أنه على الرغم من � َّأن اليورانيوم املن�ضب يحوي ت�أثريًا‬ ‫�إ�شعاعيًا �أقل من اليورانيوم العادي‪� ،‬إال �أنه يت�ضمن مواد كيميائية �سامة‪،‬‬ ‫مت�س �صحة الإن�سان عند االحتكاك املبا�شر بج�سده‪ .‬و�أ�شارت ال�شبكة اىل‬ ‫�أنها ح�صلت على الوثائق عن طريق منظمة مدنية (‪ )PAX‬مركزها هولندا‪،‬‬ ‫وم�ؤ�س�سة تدعى التحالف من �أجل حظر اليورانيوم‪.‬‬

‫دعت إلى تعاون المواطنين مع القوات األمنية لتحقيق األمن واالستقرار للبلد‬

‫هب دفاع ًا عن العر�ض واملقد�سات‬ ‫املرجعية الدينية‪ :‬التاريخ �سيخلد من ّ‬

‫امل�شرق – خا�ص‪:‬‬ ‫يِف الوقت الذي قال فيه ممثل املرجعية الدينية العليا يف كربالء ال�شيخ‬ ‫عبد املهدي الكربالئي ان "الت�أريخ �سيخلد من هب دفاع ًا عن العر�ض‬ ‫واملقد�سات" يف مواجهة ع�صابات داع�ش الإرهابية‪ ،‬ك��ان خطيب‬ ‫جمعة النجف ��ص��در ال��دي��ن القباجني ق��د اك��د "اننا كلما اقرتبنا‬ ‫من معركة حترير املو�صل‪ ،‬اق�ترب �شعبنا نحو ال��وح��دة الوطنية‬ ‫ال�شاملة عرب ًا وك��رد ًا‪� ،‬شيعة و�سنة"‪ ،‬يف حني اك��د املرجع الديني‬ ‫ال�سيد حممد تقي املدر�سي رف�ضه‪� ،‬أم�س اجلمعة‪ ،‬م�شاركة القوات‬ ‫الرتكية يف معركة حترير املو�صل قائال "العراقيون ق��ادرون على‬ ‫معاجلة و�ضعهم يف نينوى وتدخلكم لن يزيد من الأمر �إال تعقيدا"‪،‬‬ ‫اما امام وخطيب اجلمعة يف م�سجد الكوفة مهند املو�سوي فقد اكد‬ ‫ام�س اجلمعة "�إن الإ�سالم ت� ّأ�س�س على رف�ض الطغيان واال�ستبداد‬ ‫والوقوف يف وجه ال�س ّراق وامل�ستغ ّلني لتحرير ال�شعوب من قيود‬ ‫الذل واال�ستعباد"‪ ،‬معت ً‬ ‫ربا "املجال�س احلقيقية لإحياء ذكر احل�سني‬ ‫ثمـــــــن‬ ‫الن�سخة‬

‫هي القيام بخدمة ال�شعب و�أداء الأمانة وبناء �صرح العلم‪ ،‬ويجب‬ ‫ان يتقوا يوما ال تنفع معه الندامة واحل�سرة"‪ .‬فقد قالت املرجعية‬ ‫الدينية العُليا‪ ،‬ان "الت�أريخ �سيخلد م��ن ه��ب دف��اع� ًا ع��ن العر�ض‬ ‫واملقد�سات" يف مواجهة ع�صابات داع�ش الإرهابية"‪ .‬يف �إ�شارة‬ ‫اىل احل�شد ال�شعبي ال��ذي ت�شكل من املتطوعني الذين لبوا فتوى‬ ‫املرجعية باجلهاد الكفائي بعد �سقوط مدينة املو�صل يف حزيران‬ ‫‪ .2014‬وذكر ممثل املرجعية يف كربالء ال�شيخ عبد املهدي الكربالئي‬ ‫خالل خطبة اجلمعة التي �ألقاها يف ال�صحن احل�سيني ال�شريف‪،‬‬ ‫ان "جمال�س �سيد ال�شهداء عليه ال�سالم ومظاهر العزاء له وفق ما‬ ‫توارثه امل�ؤمنون �سلفا عن �سلف هي من �أعظم ذخائرنا التي ال ميكن‬ ‫ان نفرط بها بل البد ان نحافظ عليها بكل ما �أوتينا من امكانات"‪.‬‬ ‫و�أكد ممثل املرجعية الدينية ان "من واجبنا كم�ؤمنني بحكم ما �أودعه‬ ‫الله تعاىل يف �ضمائرنا من حمبة من اح�سن الينا فلنحبهم اكرث من‬ ‫حبنا لآبائنا وامهاتنا وذرياتنا وجميع اهلينا لهدايتهم لنا اىل‬

‫االردن ‪ 200‬فل�س‬

‫�سورية ‪ 15‬لرية‬

‫الكويت ‪ 100‬فل�س‬

‫االميان‪ ،‬وان احلزن والبكاء على احل�سني عليه ال�سالم براءة منا اىل‬ ‫الله عز وجل عما فعله اال�شرار ب�آل حممد [�صلى الله عليه و�آله و�سلم]‬ ‫واعالن للن�صرة لهم ع�سى ان يكبتنا الله من ال�شاكرين"‪ .‬من جانبه‬ ‫قال خطيب جمعة النجف �صدر الدين القباجني "اننا كلما اقرتبنا من‬ ‫معركة حترير املو�صل‪ ،‬اقرتب �شعبنا نحو الوحدة الوطنية ال�شاملة‬ ‫عرب ًا وك��رد ًا‪� ،‬شيعة و�سنة"‪ ،‬مثمنا يف الوقت نف�سه "ت�صريحات‬ ‫رئي�س ديوان الوقف ال�سني ب�أن العراق بلد املذاهب الكربى ودعوته‬ ‫�أه��ل املو�صل اال� �ش�تراك بتحرير �أر�ضهم"‪ .‬و�أ� �ض��اف �أن "حترير‬ ‫املو�صل دليل على التالحم الوطني وف�شل ملحاوالت الفرقة وهزمية‬ ‫لداع�ش وهزمية للعن�صرية والطائفية"‪ ،‬الفتا �إىل �أن "عملية التحرير‬ ‫تدلل على �أن العراق ميلك �أكرب قوة تواجه �أ�شر�س عدو‪ ،‬ويدلل قدرة‬ ‫ال�ع��راق ال�سيا�سية والع�سكرية يف �أحلك ال�ظ��روف‪ ،‬وق��درة �شعبه‬ ‫و�إداراته لتجربته"‪� .‬إىل ذلك ا�ستنكر القباجني ت�صريحات الرئي�س‬ ‫الرتكي حول بقاء قواتهم و�أطماعهم يف العراق‪ ،‬م�ؤكد ًا �أن "العراق‬

‫ال�سعودية ريال واحد‬

‫ايران ‪ 1000‬ريال‬

‫ال ير�ضى �أن تتورط تركيا بدماء وحرب وم�آ�س نتيجة العدوانيات‬ ‫والتجاوزات وال ير�ضى �أن تغرق مب�ستنقع العداء للجريان"‪ .‬على‬ ‫ال�صعيد ذاته رف�ض املرجع الديني ال�سيد حممد تقي املدر�سي‪ ،‬ام�س‬ ‫اجلمعة‪ ،‬م�شاركة القوات الرتكية يف معركة مدينة املو�صل قائال‪:‬‬ ‫"العراقيون قادرون على معاجلة و�ضعهم يف نينوى وتدخلكم لن‬ ‫يزيد من الأمر �إال تعقيدا"‪ .‬وقال املدر�سي يف بيان �صدر عن مكتبه‬ ‫�إن "من بيته من زجاج عليه �أن ال يرمي جاره باحلجارة"‪ ،‬م�ؤكدا‬ ‫�أن "تركيا تعي�ش �أزمة وجود مع مطالبات ثاين �أكرب مكونات بلدهم‬ ‫(الكرد) املحرتمني بحقوقهم"‪ .‬و�أ�ضاف "لقد خرجتم للتو من �أعظم‬ ‫حمنة حيث يقبع عندكم مئة �ألف �سجني بعد املحاولة االنقالبية‬ ‫وفيهم كبار امل�س�ؤولني وال يجدر بكم �أن تزيدوا الطني بلة يف بلدكم‬ ‫وبلدنا"‪ ،‬م�ؤكدا �أن "العراقيني �سوف يعاجلون الو�ضع يف حمافظة‬ ‫نينوى بالتي هي �أح�سن‪ ،‬ولن يزيد تدخلكم الو�ضع �إال تعقيد ًا‪،‬‬ ‫والطائفية التي تثريونها نار خبيثة �ضد اجلميع"‪.‬‬

‫تركيا ‪ 1‬لرية‬

3594 AlmashriqNews  

AlmashriqNews