Page 12

‫الأحرار‪ :‬الإ�ضراب �إنذار �أويل‬

‫امل�شرق‪ -‬ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫�أعلنت النائبة عن كتلة الأح��رار الربملانية زينب الطائي عن و�سائل �أخ��رى لالحتجاج غري‬ ‫الإ�ضراب‪ ،‬مبينة ان االنتقادات التي وجهت لال�ضراب من قبل بع�ض اجلهات ت�صب يف م�صلحة‬ ‫"الف�ساد واملف�سدين"‪ .‬وقالت الطائي ان “االعت�صامات وو�سائل االحتجاج االخرى متاحة لكل‬ ‫مواطن و�سبب اللجوء اليها حاليا هو حجم الف�ساد املايل والإداري الذي �شهدته الدولة”‪ ،‬م�شرية‬ ‫�إىل �أن “و�سائل االحتجاج ال�سابقة مل ت�صل اىل هدفها املن�شود الأمر الذي دعا �إىل الإ�ضراب‬ ‫اجلزئي”‪ .‬و�أ�ضافت ان “الدعوات التي �أطلقها البع�ض �ضد الإ�ضراب الذي دعا �إليه زعيم التيار‬ ‫ال�صدري ي�صب يف م�صلحة الف�ساد واملف�سدين”‪ ،‬الفتة اىل ان “و�سائل ردع الف�ساد التقليدية مل‬ ‫تعد ذات فائدة ونحتاج اىل ثورة ت�صحيحية �شاملة ت�ستمد قوتها من �ضغط ال�شارع”‪.‬‬

‫ال�شمري �سفري ًا جديد ًا لل�سعودية يف العراق‬ ‫رئيس مجلس اإلدارة‬

‫د‪ .‬غاندي محمد عبد الكريم‬

‫يوميـــة دولية م�ستقلة‬

‫‪� 12‬صفحة‬

‫الأربعاء ‪ 7‬من �أيلول ‪ 2016‬العدد ‪ 3576‬ـ ال�سنة الثالثة ع�شرة‬

‫‪Wednesday 7 September. 2016 No. 3576 Year 13‬‬

‫أكد أن العبادي من الشخصيات النظيفة والصادقة‬

‫عالوي‪ :‬الربملان مل يعد قادر ًا على تنفيذ‬ ‫�صالحياته الرقابية والت�شريعية‬

‫امل�شرق – خا�ص‪:‬‬ ‫ق��ال رئي�س ال��وزراء العراقي الأ�سبق رئي�س‬ ‫ائتالف الوطنية �إياد عالوي �إن جمل�س النواب‬ ‫مل يعد ق��ادرا على تنفيذ �صالحياته الرقابية‬ ‫والت�شريعية‪ ،‬م�ؤكدا �إن "العمليات الأخرية‬ ‫�ضمن جمل�س ال �ن��واب (م��ا ح��دث م ��ؤخ��را من‬ ‫اتهامات لرئي�س الربملان من قبل وزير الدفاع‪،‬‬ ‫ومن ثم ا�ستجواب الأخري و�سحب الثقة عنه‬ ‫وبعدها ا�ستجواب وزير املالية) لها داللتان‪،‬‬ ‫الأوىل عدم قدرة املجل�س وقيادته على �ضبط‬ ‫الأم��ور واتخاذ ق��رارات تهم ال�شعب‪ ،‬فلم يعد‬ ‫الربملان قادرا على تنفيذ ال�صالحيات الرقابية‬ ‫والت�شريعية اخلا�صة به"‪ .‬و�أ�ضاف عالوي يف‬ ‫مقابلة مع قناة الأنا�ضول الرتكية‪" :‬منذ العام‬ ‫‪ 2003‬مل يغادر التوتر الأجواء ال�سيا�سية يف‬ ‫العراق‪ ،‬و�أ�صبح يتعمق �أك�ثر‪ ..‬وهذا التوتر‬ ‫نتيجة عوامل كثرية منها الطائفية ال�سيا�سية‬ ‫التي خيمت على الأجواء ال�سيا�سية يف العراق‬ ‫ومنها �سيا�سات التهمي�ش والإق���ص��اء ومنها‬ ‫التكتالت ال�ت��ي بنيت على �أ��س��ا���س الطائفية‬ ‫ال�سيا�سية"‪ .‬م�شريا اىل انه "منذ العام ‪2005‬‬ ‫وعندما كنت رئي�سا ل �ل��وزراء ح��ذرت م��ن �أن‬ ‫العملية ال�سيا�سية �إذا مت��ت وف��ق تق�سيمات‬ ‫طائفية ك�شيعة و�سنة وكعرب وكرد وتركمان‬ ‫فالنتيجة �سوف تظهر �صراعات بني الكتل"‪.‬‬ ‫وو�صف عالوي رئي�س الوزراء حيدر العبادي‪،‬‬ ‫ب�أنه "من ال�شخ�صيات النظيفة وال�صادقة وهو‬ ‫من ال�سيا�سيني واملعار�ضني ال�سابقني"‪ ،‬معربا‬ ‫ع��ن �أن حم���اوالت ال �ع �ب��ادي يف ال �ب�لاد "غري‬

‫هذه �أ�سباب‬ ‫ت�أخر حترير‬ ‫ال�شرقاط‬ ‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫ذك��ر امل�ست�شار الع�سكري ل��وزارة‬ ‫ال� ��دف� ��اع ال� �ف ��ري ��ق ال� ��رك� ��ن حممد‬ ‫الع�سكري‪ ،‬ان �سبب ت�أخر انطالق‬ ‫ع�م�ل�ي��ات ا��س�ت�ع��ادة ال���ش��رق��اط هو‬ ‫ف�سح املجال �أم��ام املدنيني للهروب‬ ‫من الق�ضاء‪ ،‬م�ؤكدا �أن العام احلايل‬ ‫�سي�شهد «نهاية» تنظيم داع�ش‪.‬‬ ‫وق � ��ال ال �ع �� �س �ك��ري‪ ،‬يف ت�صريح‬ ‫��ص�ح�ف��ي‪� ،‬إن «ال� �ق ��وات امل�شرتكة‬ ‫وقبل كل امل�ع��ارك توعز اىل قيادة‬ ‫القوة اجلوية ال�سقاط من�شورات‬ ‫حت��ث امل��واط�ن�ين املحا�صرين على‬ ‫النزوح اىل مناطق حتددها القوات‬ ‫االم �ن �ي��ة‪ ،‬ب��اال� �ض��اف��ة اىل اف�ساح‬ ‫املجال ام��ام الطائرات با�ستهداف‬ ‫م��واق��ع منتخبة ل��داع����ش وه ��ذا ما‬ ‫تقوم به القوات الآن على مداخل‬ ‫ال�شرقاط»‪ .‬وا�ضاف الع�سكري‪� ،‬أن‬ ‫«جت��رب��ة حت��ري��ر الفلوجة وتقليل‬ ‫اخل �� �س��ائ��ر ال �ب �� �ش��ري��ة للمواطنني‬ ‫وال� �ق ��وات االم �ن �ي��ة ع�م�م��ت يف كل‬ ‫املعارك ومت العمل بها يف عمليات‬ ‫حترير القيارة يف املو�صل و�سيتم‬ ‫حترير ال�شرقاط بنف�س ال�شكل»‪.‬‬ ‫وا�شار الع�سكري �إىل �أن «العمليات‬ ‫امل�شرتكة تعمل باخلطط املتبعة‬ ‫و� �س �ت �ك��ون ن �ه��اي��ة ال� �ع ��ام احل ��ايل‬ ‫ه��ي ن�ه��اي��ة وج���ود تنظيم داع�ش‬ ‫االج��رام��ي ع�ل��ى جميع االرا� �ض��ي‬ ‫يف العراق»‪ .‬وكان تنظيم «داع�ش»‬ ‫�سيطر على ال�شرقاط بعد حزيران‬ ‫‪ ،2014‬و�أ�صبح الق�ضاء �أح��د �أهم‬ ‫م�ع��اق�ل��ه يف � �ص�لاح ال ��دي ��ن‪ ،‬فيما‬ ‫اعلنت القوات احلكومية عدة مرات‬ ‫�أنها يف �أهبة اال�ستعداد ال�ستعادة‬ ‫املدينة من التنظيم‪.‬‬ ‫ثمـــــــن‬ ‫الن�سخة‬

‫كافية لإدارة امللفات ال�شائكة”‪ ،‬م�شريا �إىل �أن‬ ‫"الذين حوله مق�صرون جتاهه وميار�سون‬ ‫الت�ضليل بع�ض الأحيان"‪ .‬و�أ�ضاف ان "ال�سيد‬ ‫العبادي لديه الرغبة يف الإ�صالح ولكن للقيام‬ ‫بذلك ك��ان عليه �أن ي�ستقيل من حزبه (حزب‬ ‫الدعوة الإ�سالمية) حتى ال ميثل حزبه فقط‬ ‫بل كل العراق"‪ ،‬منتقدا بقاء وزارات رئي�سة‬ ‫مثل الدفاع والداخلية بال وزراء‪ ،‬عازيا ذلك‬ ‫�إىل خط�أ يف الد�ستور العراقي و�أن��ه مكتوب‬ ‫على �أ�سا�س خاطئ‪ .‬و�أع��رب رئي�س الوزراء‬ ‫العراقي الأ�سبق‪ ،‬عن �أمله يف �أن "اال�ستقرار‬ ‫ال�سيا�سي والأمني يف العراق‪ ،‬ميكن �أن يتحقق‬ ‫بامل�صاحلة الوطنية بني املجموعات على �أ�سا�س‬

‫مبادئ املواطنة وامل�ساواة"‪ ،‬م�ضيفا "�أنا م�ؤمن‬ ‫بامل�صاحلة الوطنية وم��ؤم��ن ب ��أن ال�ع��راق لن‬ ‫ي�ستقر من دون امل�صاحلة الوطنية"‪ .‬وحول‬ ‫ا�ستعادة مدينة املو�صل مبحافظة نينوى من‬ ‫قب�ضة تنظيم داع�ش‪ ،‬قال ع�لاوي �إن "معركة‬ ‫املو�صل جزء منها يتم بالعملية الع�سكرية‪ ،‬لكن‬ ‫اجلزء الأو�سع يتم من خالل العمل ال�سيا�سي‬ ‫وعن طريقه يتم م�صاحلة الأهايل مع بع�ضهم‬ ‫البع�ض وت��وف�ير الأم��ن واال��س�ت�ق��رار وعودة‬ ‫النازحني"‪ .‬رئي�س ال��وزراء العراقي الأ�سبق‪،‬‬ ‫ل�ف��ت �إىل � �ض��رورة التح�ضري مل��ا ب�ع��د عملية‬ ‫التحرير وكذلك لعودة املهاجرين �إىل املو�صل‬ ‫ف�ه��ي م��دي�ن��ة مهمة ج�غ��راف�ي��ا وم��ن ح�ي��ث عدد‬

‫ال�سكان‪ ،‬ويوجد فيها جميع �أطياف ال�شعب‬ ‫العراقي وهنا ت�أتي �أهمية امل�صاحلة الوطنية‪.‬‬ ‫و�شدد على �ضرورة "البدء فورا ب�إعداد خطط‬ ‫لإدارة املناطق املحررة وحتقيق �أمن املجتمع‬ ‫ورفاهيته ومنع �أي منزلقات نحو م�شاكل‬ ‫و� �ص��راع��ات م�ستقبلية"‪ .‬وع�بر ع�ل�اوي عن‬ ‫�أ�سفه من "عدم و�ضع احلكومة العراقية �أية‬ ‫خطط ملا بعد معركة حترير املو�صل‪ ،‬وكذلك‬ ‫�أم��ري�ك��ا وبريطانيا وح�ت��ى ق ��وات التحالف‬ ‫ال��دويل لي�ست لديها خططها للمرحلة املقبلة‬ ‫يف املو�صل"‪ .‬و�أ� �ض��اف ع�ل�اوي "رغم �أننا‬ ‫فزنا بالأغلبية يف االنتخابات الربملانية يف‬ ‫عام ‪ ،2010‬وكنا الكتلة الأكرب وكان من حقنا‬ ‫ت�شكيل احل�ك��وم��ة ا�ستغرق الأم ��ر ‪ 45‬يوما‬ ‫ومل مينح ه��ذا احل��ق لنا وك��ان وا�ضحا �أنه‬ ‫تدخل من �إيران"‪ ،‬منتقدا زي��ارة وفد جماعة‬ ‫"�أن�صار الله" احلوثيني للعراق قبل �أيام‪،‬‬ ‫وا�ستقبالهم ب�شكل ر�سمي من قبل احلكومة‬ ‫العراقية و�أرجعه �أي�ضا لـ"التدخل الإيراين‬ ‫يف العراق"‪ .‬وحول العالقات مع تركيا‪� ،‬أكد‬ ‫ع�لاوي �أن��ه "من ال�ضروري تعميق العالقات‬ ‫الرتكية العراقية وربطها مب�صالح ملمو�سة‬ ‫وتركيا م�ؤمنة بذلك"‪ ،‬م�شريا �إىل �أن "هناك‬ ‫خط�أ يف ال�سيا�سة املتبعة مع تركيا‪ ،‬لذا ال بد‬ ‫من حت�سني العالقات ويجب �أن تكون هناك‬ ‫�سيا�سة وا�ضحة مع تركيا‪ ،‬ويجب �أن نتفق‬ ‫يف بناء منطقة متعافية �سليمة تكمل بع�ضها‬ ‫ال�ب�ع����ض يف جم ��االت االق �ت �� �ص��اد والتجارة‬ ‫واملياه"‪.‬‬

‫افتتاح أغلب الشوارع خالل العيد‬

‫�أمنية بغداد‪ :‬نقاط التفتي�ش «جتميلية» والأجهزة الأمنية «م�سرتخية»‬

‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫�أكدت اللجنة الأمنية يف جمل�س حمافظة بغداد‪� ،‬أم�س الثالثاء‪� ،‬ضرورة‬ ‫متويل اجلهد اال�ستخباري لتقدمي نتائج ايجابية يف اجلانب الأمني‪،‬‬ ‫وا�صفة نقاط التفتي�ش املنت�شرة يف العا�صمة بـ(التجميلية)‪ .‬وقال ع�ضو‬ ‫اللجنة �سعد املطلبي �إن "تنظيم داع�ش هو امل�س�ؤول الأول عن التفجري‬ ‫الإرهابي ال��ذي حدث م�ساء �أم�س (الأول) االثنني‪ ،‬يف منطقة الكرادة"‪.‬‬ ‫و�أ�ضاف املطلبي �أنه «ال توجد �أجهزة ك�شف املتفجرات يف ال�سيطرات �إمنا‬

‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫ذكرت وكالة �أنباء اجلبل ال�سعودية �إن “الديوان امللكي ال�سعودي �أ�صدر قرار ًا‬ ‫يت�ضمن تعيني العميد الركن عبد العزيز بن خالد ال�شمري امللحق الع�سكري يف‬ ‫�أملانيا وزير ًا مفو�ض ًا برتبة �سفري يف وزارة اخلارجية ليعمل يف �سفارة الريا�ض‬ ‫املوجودة يف العراق"‪ .‬و�أ�ضافت الوكالة �أن "ال�شمري �سيت�سلم مهامه بدي ًال عن‬ ‫ال�سفري ال�سابق ثامر ال�سبهان الذي طالبت احلكومة العراقية با�ستبداله"‪.‬‬ ‫وطلبت وزارة اخلارجية العراقية اال�سبوع املا�ضي من ال�سعودية ب�شكل ر�سمي‬ ‫ا�ستبدال �سفري اململكة ببغداد‪.‬‬

‫هي �أجهزة الأ�شعة ال�سينية (ال�سونار)‪ ،‬التي تك�شف حمتويات العجلة»‪،‬‬ ‫مردفا �أن «ا�ستخدام تلك الأجهزة يتطلب مهارة ب�شرية كبرية يف ت�شغيلها‬ ‫لت�شخي�ص ما يف العجلة»‪ .‬وبني �أن «الإرهابيني يختارون التوقيت يف‬ ‫منت�صف الليل بوقت تكون القوات الأمنية م�سرتخية»‪ .‬و�أكد ع�ضو اللجنة‬ ‫�ضرورة «متويل مديرية اال�ستخبارات لتفعيل اجلهد اال�ستخباري‪ ،‬لتقدمي‬ ‫نتائج ايجابية»‪ ،‬مو�ضحا �أن «جميع نقاط التفتي�ش املنت�شرة يف العا�صمة‬ ‫جتميلية ال �أكرث»‪ .‬من جانبها اكدت قيادة عمليات بغداد‪� ،‬أم�س الثالثاء‪ ،‬ان‬ ‫اغلب ال�شوارع �ستفتح خالل العيد‪ ،‬مبينة ان البع�ض منها �سيغلق لأ�سباب‬ ‫امنية‪ ،‬فيما ا�شارت اىل ان رف��ع ال�سيطرات تتم بعد درا�سة مو�ضوعية‬ ‫لالمر‪ .‬وقال قائد عمليات بغداد اللواء الركن جليل الربيعي ان «عمليات‬ ‫بغداد و�ضعت بعد االجتماع والتباحث مع االج�ه��زة املخت�صة االخرى‬ ‫خطة عيد اال�ضحى»‪ ،‬مبينا ان «اخلطة حمكمة ونتوقع جناحها»‪ .‬و�أ�ضاف‬ ‫الربيعي انه «اوع��ز بفتح ال�شوارع وفتح جميع البوابات املوجودة يف‬ ‫ال�سيطرات ملنع االزدحامات خالل العيد»‪ ،‬م�شريا اىل ان «بع�ض ال�شوارع‬ ‫القليلة التي ت�شهد اقباال عليها �ستغلق لأ�سباب امنية‪ ،‬لكنها لن ت�ؤثر على‬ ‫ان�سيابية وحركة ال�سيارات»‪ .‬وتابع الربيعي ان «رفع عدد من ال�سيطرات‬ ‫يتم بعد درا�سة مو�ضوعية و�أمنية وبال�شكل الذي ال ي�ؤثر على اي خروقات‬ ‫امنية الحقا»‪.‬‬

‫أغلبهم تواجد بالكافتيريا‬

‫الربملان يرفع جل�سته �إىل‬ ‫اخلمي�س لعدم اكتمال الن�صاب‬

‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫رفع الربملان العراقي جل�سته االعتيادية‬ ‫املقرر انعقادها‪� ،‬أم�س الثالثاء ‪� ،‬إىل يوم‬ ‫اخلمي�س املقبل لعدم اكتمال الن�صاب‪.‬‬ ‫و�أرجئت جل�سة الربملان العراقي ملدة‬ ‫ن�صف �ساعة قبل �أن يتم ت�أجيلها �إىل‬ ‫اخلمي�س املقبل لعدم اكتمال الن�صاب‬ ‫القانوين‪ .‬وكان ع�ضو جمل�س النواب‬ ‫عن حركة التغيري‪ ،‬م�سعود حيدر‪ ،‬قد‬ ‫حتدث ل�شبكة رووداو الإعالمية‪ ،‬قائال‬ ‫�إنه «بح�سب النظام الداخلي للربملان‪،‬‬ ‫ف�إن من املقرر �أن يعقد جمل�س النواب‬ ‫جل�سته االعتيادية‪� ،‬إال �أنه ب�سبب ذهاب‬ ‫�أكرث من ‪ 70‬نائب ًا لأداء فري�ضة احلج‪،‬‬ ‫مل نت�أكد فيما �إذا كان الن�صاب �سيكتمل‬ ‫�أم ال»‪ .‬و�أ� �ش��ار ع�ضو جمل�س النواب‬ ‫العراقي �إىل �أنه بح�سب النظام الداخلي‬ ‫للربملان‪ ،‬ف�إنه يجب ا�ستمرار جل�سات‬ ‫ال�ب�رمل��ان �إىل ي ��وم اخل�م�ي����س املقبل‪،‬‬ ‫الفت ًا �إىل �أنه يف حال مل يكتمل ن�صاب‬

‫اجلل�سة �سرتفع هيئة رئا�سة الربملان‬ ‫اجلل�سات �إىل م��ا بعد عيد الأ�ضحى‬ ‫امل � �ب� ��ارك»‪ .‬م��ن ج��ان �ب��ه �أع��ل��ن النائب‬ ‫العراقي علي البديري ام�س الثالثاء �أن‬ ‫جمل�س النواب قرر ت�أجيل عقد جل�سته‬ ‫�إىل اخلمي�س املقبل عازيا ال�سبب لعدم‬ ‫اكتمال الن�صاب القانوين لتواجد �أغلب‬ ‫النواب بالكافترييا‪ ،‬م�ضيفا �إن «رئا�سة‬ ‫جمل�س النواب �أجلت �أوال عقد اجلل�سة‬ ‫مل��دة ن�صف �ساعة ب�سبب ع��دم اكتمال‬ ‫الن�صاب القانوين لها»‪ ،‬مبينا �أنه «بعد‬ ‫انتهاء مدة الن�صف �ساعة رفعت اجلل�سة‬ ‫�إىل يوم اخلمي�س املقبل‪ ،‬لنف�س ال�سبب‬ ‫وهو عدم اكتمال الن�صاب القانوين»‪� ،‬إذ‬ ‫بلغ عدد النواب الذين ح�ضروا جل�سة‬ ‫اليوم نحو ‪ 74‬نائبا فقط من �أ�صل ‪328‬‬ ‫ع�ضوا‪ .‬و�أك��د �أن ع��دم دخ��ول النواب‬ ‫للجل�سة‪ ،‬هو لوجود �صفقات �سيا�سية‬ ‫ب�ش�أن عدم �إقالة وزير املالية هو�شيار‬ ‫زيباري‪.‬‬

‫العراق يت�سلم قنابل لطائرات‬ ‫(‪ )F16‬و (‪)T50‬‬ ‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫�أعلنت خلية اخلرباء التكتيكية التابعة لوزارة الدفاع‪� ،‬أم�س الثالثاء‪ ،‬عن قرب ت�سلم‬ ‫العراق قنابل لطائرات (اف ‪ )16‬و(تي ‪ )50‬من الواليات املتحدة‪ .‬وقالت اخللية يف‬ ‫بيان �صحفي ان "العراق �سيت�سلم الدفعة االوىل من �صفقة العتاد ال�ضخمة بوجبة‬ ‫قدرها ‪ 7245‬قنبلة ‪ 82-MK‬احلرة‪ ،‬من ا�صل قرابة ‪ 24‬الف قنبلة و�صاروخ من‬ ‫نوع ‪ 82-mk‬و‪ 84-mk‬مافريك‪ ،‬ا�شرتاها من الواليات املتحدة‪ ،‬حيث يبلغ وزن‬ ‫الواحدة ‪ 227‬كلغ وح�شوتها ‪ 87‬كلغ وميكن ان حتملها كل من طائرات اف ‪16‬‬ ‫والـ‪ 159‬وتي ‪ ."50‬واو�ضح البيان انه ميكن لكل من طائرة اف ‪ 16‬وتي ‪ 50‬حمل‬ ‫‪ 12‬قنبلة من هذا النوع دفعة واح��دة‪ ،‬م�شريا اىل ان العراق ا�شرتى عددا كبريا‬ ‫من عدة التوجيه لرتكيبها عند احلاجة للق�صف الدقيق وعدم تركيبها يف حال كان‬ ‫الق�صف لتدمري مقر باكمله‪ .‬وكان العراق والواليات املتحدة الأمريكية وقعا اتفاقية‬ ‫�إعالن نوايا تق�ضي بتقدمي ت�سهيالت مالية للعراق مبليارين و‪ 700‬مليون دوالر‪.‬‬ ‫ومبوجب االتفاق ف�إن هذه الت�سهيالت الإئتمانية �ست�سمح للقوات الأمنية العراقية‬ ‫بت�أجيل الدفعات امل�ستحقة ل�شراء الذخرية و�صيانة طائرات اف ‪ ،16‬والدبابات ام‬ ‫‪ 1‬اي ‪ ،1‬وفرتة �سماح ملدة �سنة واح��دة‪ ،‬ومدة الدفع ت�ستغرق ‪� 8‬سنوات ون�صف‬ ‫لدفع م�ستحقات امل�شرتيات الع�سكرية‪ .‬يذكر ان العراق ا�شرتى من الواليات املتحدة‬ ‫االمريكية ‪ 36‬طائرة من طراز (اف – ‪ ،)16‬ا�ستلم لغاية الآن ‪ 10‬طائرات‪.‬‬

‫صحيفة االندبندنت البريطانية‪:‬‬

‫‪� 45‬ألف غارة �أمريكية ‪ ..‬وحترير‬ ‫املو�صل نهاية العام احلايل‬

‫تفا�صيل �أخرى �ص‪2‬‬

‫قصة المشرق االخبارية بقلم شامل عبد القادر‬

‫املو�صل بني زوجة الأب و�شعار غرام وانتقام !!‬ ‫يف �أغلب عمليات التحرير التي جرت م�ؤخر ًا ال�سرتداد �أرا�ضينا املحتلة‬ ‫من داع�ش املجرم �صاحبتها حرب نف�سية وا�سعة النطاق �أ�سا�سها الت�شكيك‬ ‫بقدرات القوات العراقية ون�شر �إ�شاعة مغر�ضة مري�ضة قوامها �أن كل ما جرى‬ ‫ا�سرتداده هو نتيجة �صفقات مالية �ضخمة �أبرمت مع داع�ش دفعت مبوجبها‬ ‫مليارات ال��دوالرات مقابل ان�سحاب الإره��اب من �صالح الدين والفلوجة‬ ‫والقيارة‪ ،‬وهذا بالطبع ا�ستخفاف وا�ستهانة بالدم العراقي الطهور الذي‬ ‫�سفح يف �ساحات احلرب من عموم �شباب �أهل العراق!‬ ‫ال�ي��وم ن�شهد غ��رام جميع ال�ق��وى والكتل واجل �ه��ات والأح� ��زاب بتحرير‬ ‫املو�صل‪ ،‬وهو حق طبيعي للجميع‪ ،‬فالأر�ض عراقية واملحتل عدو للجميع‬ ‫وهذا الغرام والوله دفع كثري ًا من القوى �إىل التعاون مع �أط��راف عربية‬ ‫و�إقليمية ودولية لإجن��اح جهودها‪ ،‬بينما اندفع �آخ��رون �إىل االنتقام من‬ ‫غرام املغرمني والهاميني والع�شاق بتحرير املو�صل من عرب وكورد و�سنة‬ ‫و�شيعة وم�سيحيني ويزيديني و�شبك!!‬

‫االردن ‪ 200‬فل�س‬

‫�سورية ‪ 15‬لرية‬

‫مل تتحد قوميات العراق و�أديانه وطوائفه على ع�شق مدينة عراقية كما‬ ‫هم اليوم من ول��ه وغ��رام وح��ب وتعلق وبهذلة ول�صق والت�صاق وهيام‬ ‫باملو�صل‪ ،‬يقابله �صرير �أ�سنان وحد �أنياب وعيون تقدح بال�شر وقلوب‬ ‫مغلفة باالنتقام‪ ..‬ولكن ال�س�ؤال‪ :‬ممن االنتقام؟! ال �أحد يعرف ويخمن لكن‬ ‫اجلميع متفقون على �أن مرحلة ما بعد حترير املو�صل هي الأخطر!!‬ ‫الأخطر بني �إقليم كرد�ستان وقوات احل�شد وبني القوى امل�سلحة امل�سيحية‬ ‫والآثورية واليزيدية املنق�سمة يف والئها بني القيادة الكوردية بجناحيها‬ ‫البارتي والطالباين ووالئها الآخر ملن دربها وجهزها بال�سالح يف مع�سكرات‬ ‫كربالء و�أنفق عليها املاليني لإعدادها واحلال نف�سه مع الرتكمان املنق�سمني‬ ‫كالعرب بني طائفتني وانطبق عليهم املثل ال�شعبي العراقي‪" :‬عايف امه‬ ‫وابوه والحك مرت ابوه"!!‬ ‫هناك الآالف من العراقيني تركوا �آب��اءه��م و�أمهاتهم الأ�صليني و�صاروا‬ ‫يتبعون "زوجة الأب"!!‬

‫الكويت ‪ 100‬فل�س‬

‫ال�سعودية ريال واحد‬

‫ايران ‪ 1000‬ريال‬

‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫�أك ��دت �صحيفة بريطانية �أن الغارات‬ ‫اجلوية الأمريكية فاقمت من اخل�سائر‬ ‫الب�شرية التي تكبدها داع�ش من �ستة‬ ‫�آالف خ�لال ح��زي��ران ‪ 2015‬املن�صرم‪،‬‬ ‫�إىل ‪� 45‬أل �ف��ا يف مت ��وز ‪ ،2016‬ويف‬ ‫ح�ين بينت �أن التنظيم فقد م�ساحات‬ ‫كبرية كان يحتلها يف العراق و�سوريا‪،‬‬ ‫رج �ح��ت مت �ك��ن ال� �ق ��وات ال �ع��راق �ي��ة من‬ ‫حت��ري��ر �آخ ��ر معاقله امل�ه�م��ة‪ ،‬املو�صل‪،‬‬ ‫قبل نهاية العام احلايل‪ .‬وقالت �صحيفة‬ ‫االندبندنت الربيطانية‪ ،‬يف تقرير لها �إن‬ ‫"امل�س�ؤولني الأمريكيني ي�ؤكدون �أن قتلى‬ ‫داع�ش نتيجة الغارات اجلوية الأمريكية‬ ‫يف العراق و�سوريا‪ ،‬زاد من �ستة �آالف‬

‫تركيا ‪ 1‬لرية‬

‫خالل حزيران عام ‪ 2015‬املن�صرم‪� ،‬إىل‬ ‫‪� 45‬ألفا يف مت��وز ‪ ،2016‬مقابل مقتل‬ ‫ثالثة جنود �أمريكيني فقط"‪ ،‬عادين �أن‬ ‫ذلك "يعني �أن ن�سبة اخل�سائر الأمريكية‬ ‫ه��ي قتل ج�ن��دي واح��د مقابل ‪� 15‬ألف ًا‬ ‫م��ن داع�ش"‪ .‬وذك ��رت االن��دب�ن��دن��ت‪� ،‬أن‬ ‫"الرئي�س الأمريكي باراك �أوباما‪ ،‬كان قد‬ ‫�أو�ضح يف وقت �سابق من العام احلايل‪،‬‬ ‫�أن تنظيم داع�ش قد فقد م�ساحات وا�سعة‬ ‫من الأرا�ضي‪ ،‬و�أن مقاتليه قد �أدركوا �أن‬ ‫ق�ضيتهم قد فقدت"‪ ،‬مبينة �أن "داع�ش‬ ‫فقد ‪ 40‬باملئة من الأرا�ضي التي يحتلها‬ ‫يف العراق‪ ،‬وع�شرة باملئة يف �سوريا‪،‬‬ ‫ف�ض ًال عن معاناته من انتكا�سات مالية‬ ‫�ضخمة"‪.‬‬

3576 AlmashriqNews  

AlmashriqNews

Advertisement