Issuu on Google+

‫قانون (هيئة النزاعات) �سيحل معظم م�شاكل العراق‬

‫العلم العراقي يرفرف فوق قرية جوانة‬ ‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫�أفا َد م�صدر �أمني يف حمافظة نينوى‪� ،‬أم�س اجلمعة‪ ،‬ب�أن القوات امل�شرتكة متكنت من‬ ‫حترير قرية يف �أطراف ناحية القيارة‪ ،‬جنوب املو�صل ورفعت العلم العراقي فوق‬ ‫مبانيها‪ .‬وقال امل�صدر �إن "قطعات جهاز مكافحة االرهاب والفرقة ‪ 15‬يف اجلي�ش‬ ‫العراقي متكنت من حترير قرية جوانة يف �أطراف ناحية القيارة جنوب املو�صل‬ ‫بالكامل"‪ .‬و�أ�ضاف امل�صدر �أن "القوات امل�شرتكة رفعت العلم العراقي فوق مباين‬ ‫القرية‪ ،‬فيما با�شرت فرق معاجلة املتفجرات برفع العبوات النا�سفة منها"‪.‬‬

‫رئيس مجلس اإلدارة‬

‫د‪ .‬غاندي محمد عبد الكريم‬

‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫َ‬ ‫‪‎‬ك�شفت النائبة عن ائتالف الوطنية �صباح التميمي‪� ،‬أم�س اجلمعة‪ ،‬ان قانون هيئة النزاعات‬ ‫امللكية‪� ،‬سيحل معظم م�شاكله العالقة يف العراق‪ .‬وقالت التميمي ان "قانون هيئة النزاعات‬ ‫امللكية الذي �سريى النور قريبا �سيحل معظم م�شاكله العالقة يف العراق"‪ ،‬مبينة ان "التعديل‬ ‫الأول لقانون هيئة النزاعات امللكية مت �إر�ساله �إىل رئا�سة الربملان الدراجه على جدول �أعمال‬ ‫احدى اجلل�سات املقبلة لغر�ض الت�صويت عليه"‪ ،‬م�ؤكدة ان من واجب هيئة حل النزاعات‬ ‫امللكية العراقية ت�سوية جميع النزاعات التي تركزت غالبيتها يف املحافظات املتاخمة لإقليم‬ ‫كرد�ستان وعلى ر�أ�سها حمافظة كركوك بعدما يكون لها قانون ر�صني ي�ضمن حق املتنازعني"‪.‬‬

‫يوميـــة دولية م�ستقلة‬

‫‪� 12‬صفحة‬

‫ال�سبت ‪ 20‬من �آب ‪ 2016‬العدد ‪ 3560‬ـ ال�سنة الثالثة ع�شرة‬

‫‪Saturday 20 August. 2016 No. 3560 Year 13‬‬

‫تساءلوا عن مصير ميزانية ‪ 2016‬وبعض المحافظات لم تتسلم ديناراً واحداً‬

‫مراجع دين ّ‬ ‫يحذرون ال�سيا�سيني من (لعبة ال�صراعات الدولية) ‪..‬‬ ‫وي�ؤكدون‪� :‬أر�ض املو�صل لأهل املو�صل‬ ‫امل�شرق – خا�ص‬ ‫�أج��م�� َع رج���ال ال��دي��ن خ�لال خطب اجلمعة على‬ ‫�ضرورة حترير كامل االر�ض العراقية من دن�س‬ ‫داع�����ش االره��اب��ي م�ؤكدين ان املو�صل الهلها‪،‬‬ ‫داعني يف ذات الوقت اىل ترك اخلالفات ال�سيا�سية‬ ‫وا�صدار القوانني املهمة بعيدا عن املناكفات بني‬ ‫الكتل ال�سيا�سية وخا�صة ق��ان��ون العفو العام‬ ‫حيث �أعرب املرجع الديني حممد تقي املدر�سي‬ ‫عن �أمله ب�أن يعيد هذا العفو ن�سيج الأمة الواحدة‬ ‫وي�ضمن �سالمة البلد‪ ،‬فيما ح��ذر ال�سيا�سيني‬ ‫من الدخول يف "لعبة ال�صراعات الدولية"‪ ،‬يف‬ ‫حني اكد امام جمعة النجف اال�شرف �صدر الدين‬ ‫القباجني ان احلديث عن مرحلة ما بعد داع�ش‬ ‫ق��د ي��ه��دف لعرقلة حت��ري��ر ال��ع��راق وه��و حديث‬ ‫�سابق الوان����ه‪ ،‬وذل���ك يف وق��ت ت�����س��اءل ال�شيخ‬ ‫�سالم الربيعي خطيب وام��ام جمعة بغداد من‬ ‫على منرب جامع الرحمن يف املن�صور عن م�صري‬ ‫مبالغ ميزانية ‪ ٢٠١٦‬قائال "�إىل االن يوجد من‬ ‫املحافظات ممن مل ي�ستلم منها �شيئا ونحن قد‬ ‫جتاوزنا الن�صف من �شهر اب وعلى اعتاب �شهر‬ ‫�أيلول فهل نحن ملتفتون؟"‪ .‬فقد اكد �إمام جمعة‬ ‫النجف اال���ش��رف �صدر الدين القباجني‪ ،‬ام�س‬ ‫اجلمعة‪ ،‬ان احلديث عن مرحلة ما بعد داع�ش‬ ‫ق��د ي��ه��دف لعرقلة حت��ري��ر ال��ع��راق وه��و حديث‬ ‫�سابق الوانه‪ .‬وقال القباجني خالل خطبة �صالة‬ ‫اجل��م��ع��ة يف احل�سينية الفاطمية ال��ك�برى يف‬ ‫النجف‪� ،‬إن "اي حديث عن مرحلة ما بعد داع�ش‬ ‫هو حديث �سابق الوان��ه وق��د يهدف اىل عرقلة‬ ‫حترير املو�صل" م�ؤكدا ان "العراقيني قادرون‬ ‫على ر�سم م�ستقبلهم يف مرحلة ما بعد داع�ش"‪.‬‬ ‫وا����ض���اف ان "العراقيني ب��وع��ي��ه��م ال�سيا�سي‬ ‫وال��وط��ن��ي وب��ارادت��ه��م وبتوجيهات املرجعية‬ ‫الدينية ال نقر�أ خطرا وال غمو�ضا يف م�ستقبل‬

‫العراق"‪ .‬م��ن ج��ان��ب �آخ���ر اك���د ال��ق��ب��اجن��ي ان‬ ‫"القوات التي ت�ساهم يف حترير املو�صل هدفها‬ ‫احلقيقي هو ا�سناد اهل املو�صل وتخلي�صهم من‬ ‫ع�صابات داع�ش واحلديث عن اطماع يف ارا�ضي‬ ‫املو�صل مرفو�ض الن املو�صل لأه��ل املو�صل"‪.‬‬ ‫وحول التقدم الذي حتققه قوات االمن واحل�شد‬ ‫ال�شعبي ثمن �سماحته جهود واالنت�صارات التي‬ ‫تتحقق وق��ال‪" :‬يف الوقت ال��ذي ن�شهد م�شاكل‬ ‫�سيا�سية لكن قواتنا باح�سن اداء ونبارك لهم‬ ‫اعطاء االولوية لتحرير االرا�ضي بدل االن�شغال‬ ‫باملناكفات والنزاعات ال�سيا�سية"‪ .‬من جانبه‬ ‫�أعرب املرجع الديني حممد تقي املدر�سي ام�س‬ ‫اجلمعة‪ ،‬ع��ن �أم��ل��ه ب���أن يعيد ه��ذا العفو ن�سيج‬ ‫الأمة الواحدة وي�ضمن �سالمة البلد‪ ،‬فيما حذر‬ ‫ال�سيا�سيني من ال��دخ��ول يف "لعبة ال�صراعات‬ ‫الدولية"‪ .‬وق���ال امل��در���س��ي �إن "حكمة ال�شعب‬ ‫ال��ع��راق��ي كفيلة ب��و���ض��ع خ��ارط��ة ط��ري��ق للعفو‬

‫العام‪ ،‬لكي يعود املخطئون �إىل �أح�ضان البلد"‪،‬‬ ‫م�ضيف ًا "�إننا ن�أمل �أن يعيد هذا العفو ن�سيج الأمة‬ ‫ال��واح��دة وي�ضمن �سالمة البلد يف امل�ستقبل"‪.‬‬ ‫ودع��ا �إىل "ا�ستيعاب ال��ذي��ن �ساقتهم الظروف‬ ‫ال�شاذة �إىل الأخطاء"‪ ،‬م�شدد َا على �ضرورة �أن‬ ‫"تكون �سالمة ال�شعب العراقي وامن البالد ن�صب‬ ‫�أعني اجلميع وعدم ف�سح املجال للمجرمني للعبث‬ ‫بهما ومب�ستقبل العراق"‪ .‬و�أ�شار املدر�سي‪ ،‬اىل‬ ‫�أن "املعركة الأ�سا�سية التي يجب �أن نخو�ضها‬ ‫دائما هي معركتنا من �أج��ل �سالمة املواطن يف‬ ‫ال�شمال واجل��ن��وب وال�شرق والغرب"‪ ،‬حمذرا‬ ‫"ال�سيا�سيني من الدخول يف لعبة ال�صراعات‬ ‫الدولية"‪ .‬وتابع‪� ،‬إن "ذلك قد يجر العراق �إىل‬ ‫�صراعات ال ناقة ل��ه فيها وال جمل‪ ،‬يف الوقت‬ ‫ال��ذي ينبغي علينا �أن جننبه كل �أ�شكالها لكي‬ ‫ال ي�صبح م�����س��رح�� ًا ل��ت��ج��اذب ال��ق��وى الإقليمية‬ ‫والدولية"‪ ،‬م�شريا اىل �أن "الأمة تعي�ش �أيام ًا‬

‫‪150‬‬ ‫انطالق املرحلة الثانية لتحرير �آخر منطقتني‬ ‫بجزيرة اخلالدية‬

‫من الأ�شهر احل��رم التي جتمع امل�سلمني من كل‬ ‫الطوائف ومن كل بقاع الأر�ض يف الديار املقد�سة‬ ‫حتت ظالل التوحيد"‪ .‬اما ال�شيخ �سالم الربيعي‬ ‫خطيب وام���ام جمعة ب��غ��داد ف��ق��د ق��ال م��ن على‬ ‫منرب جامع الرحمن يف املن�صور "�أننا نت�ساءل‬ ‫�أي��ن مبالغ ميزانية ‪ ٢٠١٦‬ف���إىل االن يوجد من‬ ‫املحافظات ممن مل ي�ستلم منها �شيئا ونحن قد‬ ‫جتاوزنا الن�صف من �شهر اب وعلى اعتاب �شهر‬ ‫�أيلول فهل نحن ملتفتون؟"‪ .‬وا�ضاف الربيعي‬ ‫"من عمل يف االمر باملعروف النهي عن املنكر‬ ‫فان عليه ان يتحرك بجدية ومن موقع امل�س�ؤولية‬ ‫فكل بح�سبه �سيما ال�سيا�سيني فهم امام م�س�ؤولية‬ ‫كبرية وج�سيمة ونحن وم��ن واق��ع امل�س�ؤولية‬ ‫نذكر جميع من يهمه بل ويعنيه االمر ب�ضرورة‬ ‫�إق��رار القانون اجلعفري وااللتفات اىل ق�ضايا‬ ‫الأم��ة امل�صريية �سيما املتعلق منها هذه الفرتة‬ ‫باالنتخابات وتخلي�ص املناهج الدرا�سية من‬ ‫الزيف ال��ذي ي�شوب اكرث مو�ضوعاتها وتقدمي‬ ‫امل�صلحة العامة على امل�صالح احلزبية الفئوية‬ ‫ال�ضيقة"‪ .‬وبخ�صو�ص انتحال احد ال�شخ�صيات‬ ‫ل�صفة قيادي يف احل�شد ال�شعبي‪ ،‬بني الربيعي"‬ ‫لرمبا �شاهد الأغلب منكم خالل الفرتة املن�صرمة‬ ‫ظهور �شخ�صية جديدة على ال�ساحة وحتديد ًا‬ ‫يف �صفحات التوا�صل االجتماعي الفي�س بوك‬ ‫وغريها هو وجمموعة من اتباعه يرتدي ِ ّ‬ ‫الزي‬ ‫الع�سكري وال��دي��ن��ي وي��ق��وم ب��ح��االت املداهمة‬ ‫وغريها علم ًا ان احل�شد ال�شعبي قد نفى ارتباط‬ ‫هذا ال�شخ�ص امل�شبوه بت�شكيالته ويعتزم �إ�صدار‬ ‫توجيهات للق�ضاء على منتحلي �صفة املجاهدين‬ ‫وان هذه الظاهرة ونعني ظاهرة انت�شار ال�سالح‬ ‫يف املدن هي مما حذرت منها املرجعية الر�شيدة‬ ‫يف النجف ال��ذي دع��ت �إىل ح�صر ال�سالح بيد‬ ‫الدولة ويف �ساحات القتال واملواجهة فقط"‪.‬‬

‫داعشي ًا فقط موجودون فيها‬

‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫�أعلنَ احل�شد ال�شعبي‪� ،‬أم�س اجلمعة‪ ،‬انطالق املرحلة الثانية‬ ‫لتحرير �آخر منطقتني بجزيرة اخلالدية �شرق الرمادي من‬ ‫�سيطرة تنظيم «داع�����ش» االره��اب��ي‪ .‬وذك��ر بيان �صادر عن‬ ‫احل�شد ان قوات احل�شد ال�شعبي ومب�ساندة القطعات االمنية‬ ‫االخرى �شنت �صباح ام�س عملية ع�سكرية وا�سعة لتحرير ما‬ ‫تبقى من جزيرة اخلالدية والتي يتمركز فيها عنا�صر داع�ش‬ ‫يف منطقتي الكرطان وال��ب��و كنعان‪ .‬وا���ض��اف البيان ان‪,‬‬ ‫القوات امل�شرتكة توا�صل تقدمها نحو معاقل جماميع داع�ش‬ ‫الإجرامية وفق اخلطة االمنية املو�ضوعة لتحرير جزيرة‬ ‫اخلالدية ب�شكل ك��ام��ل‪ .‬وانطلقت يف (‪ 30‬مت��وز ‪،)2016‬‬

‫بسبب معركة تحرير الموصل‬

‫الأغلبية الربملانية ت�ؤيد‬ ‫بقاء وزير الدفاع‬ ‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫�أعلنَ النائب عن حتالف القوى العراقية‪� ،‬أحمد اجلربا‪� ،‬أن �أغلبية �أع�ضاء‬ ‫جمل�س النواب مع بقاء وزير الدفاع خالد العبيدي يف من�صبه‪ ،‬ب�سبب معركة‬ ‫ا�ستعادة حمافظة نينوى‪ .‬وقال اجلربا يف ت�صريح �صحايف‪" :‬من املقرر �أن‬ ‫يتم الت�صويت الأ�سبوع القادم على �سحب الثقة من العبيدي داخل جمل�س‬ ‫النواب"‪ ،‬معتقد ًا �أن "�أغلبية النواب �سي�صوتون مع بقاء الوزير لأ�سباب‬ ‫ع��دي��دة‪ ،‬منها ق��رب معركة حترير حمافظة نينوى"‪ .‬كما �أ���ض��اف �أن "�أبرز‬ ‫الأ�سباب الأخرى هي عدم وجود اتفاق على ا�سم البديل املر�شح ملن�صب وزير‬ ‫الدفاع‪ ،‬وبالتايل �سيقوم رئي�س الوزراء ب�إدارة الوزارة بالوكالة �إىل �أن تنتهي‬ ‫الدورة االنتخابية"‪.‬‬

‫حتذير من ت�أخري �إقرار‬ ‫العفو العام‬ ‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫طالب النائب عادل خمي�س املحالوي‪ ،‬اع�ضاء الربملان ب�ضرورة اال�سراع يف‬ ‫َ‬ ‫�إقرار قانون العفو العام بال�صيغة التي تن�صف االبرياء القابعني يف ال�سجون‬ ‫منذ �سنني‪ ،‬دون عر�ض ملفاتهم على الق�ضاء‪ ،‬م�شريا اىل ان هذا االمر خمالف‬ ‫للد�ستور العراقي والقوانني الدولية املعنية بحقوق االن�سان‪ ،‬ب�سبب دعاوى‬ ‫كيدية من املخرب ال�سري‪� ،‬أو انتزاع االعرتافات باالكراه‪ .‬وانتقد املحالوي‬ ‫اجل��ه��ات التي تقف وراء عرقلة ق��ان��ون العفو ال��ع��ام‪ ،‬وتظليل ال���ر�أي العام‬ ‫بحجة اطالق �سراح االرهابني”‪ ،‬حممال جميع اجلهات املعرقلة لهذا القانون‬ ‫“م�س�ؤولية االنتهاكات التي يتعر�ض لها االبرياء‪ ،‬من اذى كبري نتيجة الفرتة‬ ‫الكبرية لالحتجاز دون النظر بالدعاوى املقدمة �ضدهم‪ ،‬وهذا انتهاك �صريح‬ ‫لقوانني حقوق االن�سان الدولية”‪ .‬و�أكد النائب‪ ،‬ان “اقرار العفو العام �سي�ساهم‬ ‫بدرجة كبرية يف تفعيل م�شروع امل�صالح الوطنية‪ ،‬وينعك�س ب�صورة ايجابية‬ ‫على املجتمع العراقي‪ ،‬بكافة اطيافة‪ ،‬ويعطي انطباع ايجابية عن هيبة و�سمعة‬ ‫الق�ضاء العراقي‪ ،‬يف ان�صاف املعتقلني االبرياء”‪ .‬ودعا املحالوي‪ ،‬منظمات‬ ‫حقوق االن�سان اىل “�ضرورة ال�ضغط على ال�سلطة الت�شريعية لتمرير قانون‬ ‫العفو العام دون تزييف او تظليل‪ ،‬كون االمر يتعلق باجلانب االن�ساين‪ ،‬لذا من‬ ‫الواجب االخالقي واالن�ساين اقرار هذا القانون”‪.‬‬

‫ّ‬ ‫حذر من (مخاطر) ما بعد داعش‬

‫عالوي يدعو �إىل �إعداد خطط لإدارة املناطق املحررة يف نينوى‬

‫املرحلة االوىل من عمليات حترير جزيرة اخلالدية �شرقي‬ ‫الرمادي بقيادة احل�شد ال�شعبي ومب�ساندة القطعات االمنية‬ ‫االخرى‪ .‬اىل ذلك ك�شفت ا�ستخبارات احل�شد ال�شعبي ام�س‬ ‫اجلمعة ان ‪ 150‬داع�شيا فقط يتواجدون ب�آخر منطقتني‬ ‫بجزيرة اخلالدية �شرق الرمادي‪ ,‬م�ؤكدة ان اغلب االرهابيني‬ ‫م��ن جن�سيات اج��ن��ب��ي��ة‪ .‬وق���ال م�����ص��در يف اال�ستخبارات‬ ‫ملوقع احل�شد ال�شعبي ان «‪ 150‬عن�صرا من تنظيم داع�ش‬ ‫ي��ت��واج��دون يف منطقتي ال��ك��رط��ان وال��ب��و كنعان بجزيرة‬ ‫اخلالدية بينهم اثنان يحمالن اجلن�سية االمريكية‪ ,‬و�سبعة‬ ‫يحملون اجلن�سية لرو�سية‪ ,‬وارب��ع��ة يحملون اجلن�سية‬ ‫ال�شي�شانية واملتبقني يحملون اجلن�سية اجلزائرية‪.‬‬

‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫دعَا رئي�س ائتالف الوطنية �أم�س اجلمعة القادة‬ ‫العراقيني اىل �ضرورة البدء بخطط زمنية طويلة‬ ‫الأمد لإدارة املناطق املحررة وذلك بالتزامن مع‬ ‫ب��دء عمليات حترير مدينة املو�صل العا�صمة‬ ‫املحلية ملحافظة ن��ي��ن��وى م��ن �سيطرة تنظيم‬ ‫داع�ش الإره��اب��ي‪ ،‬منتقد ًا ع��دم اتخاذ احلكومة‬ ‫يف بغداد خطوات ج��ادة لـ»تنقية» الأج��واء مع‬ ‫�إقليم كرد�ستان بعمليات التحرير‪ .‬وقال عالوي‬ ‫يف بيان وردت لـ(امل�شرق) ن�سخة منه‪« :‬ين�شغل‬ ‫العراقيون عموم ًا ومبحافظة نينوى العزيزة‬ ‫خ�صو�ص ًا مب��ع��ارك التحرير م��ن دن�����س تنظيم‬

‫داع�ش الأرهابي‪ ،‬وكيفية رفع املعاناة القا�سية‬ ‫عن �أهلنا ال�صابرين فيها‪ ،‬ورغ��م �أملنا جميع ًا‬ ‫بتحقيق ه��ذا احللم ال��ي��وم قبل الغد ف���إن واقع‬ ‫التعقيدات ال�سيا�سية والأمنية والدميوغرافية‬ ‫يتطلب تهيئة جمموعة من العوامل التي البد‬ ‫منها لأنها ت�سهم يف حتقيق االنت�صار الناجز‬ ‫ع�سكري ًا و�سيا�سي ًا»‪ .‬وا���ض��اف �أن «مم��ا يلفت‬ ‫النظر ه��و ع��دم �أع��ط��اء مايلزم م��ن جدية حول‬ ‫العالقة (�أو عدمها) امل�ستقبلية مع ال��دول التي‬ ‫ت�شارك العراق يف عمليات التحرير الع�سكرية‬ ‫وت��دع��م م��ال��ي�� ًا اجل��ه��ود ال��ع��راق��ي��ة للخال�ص من‬ ‫التنظيم الإرهابي»‪ ،‬الفتا اىل انه «ال نرى وحلد‬ ‫الآن خ��ط��وات ج��ادة لتنقية الأج���واء م��ع �إقليم‬

‫االنتهاء من وضع اللمسات األخيرة لخطة تحرير الموصل‬

‫‪ 900‬مرت فقط تف�صل قواتنا الأمنية عن ناحية القيارة‬ ‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫�أك��م��ل��تْ ق��ي��ادة العمليات امل�شرتكة و�ضع اللم�سات‬ ‫االخ�ي�رة خلطة حترير مدينة املو�صل م��ن �سيطرة‬ ‫ع�صابات داع�ش االرهابية‪ .‬وقال م�صدر يف القيادة ان‬ ‫«العمليات امل�شرتكة تعد العدة للهجوم على املو�صل‬ ‫ب�شكل كامل واكملت و�ضع اللم�سات االخ�يرة على‬ ‫خطتها لتحرير املدينة من ع�صابات داع�ش االرهابية»‪.‬‬ ‫وا�ضاف ان «املعركة لن تكون تقليدية وخطة التحرير‬ ‫اكتملت ب�شكل نهائي وهناك حت�شيدات كبرية لبدء‬ ‫�ساعة ال�صفر واقتحام املو�صل»‪ ،‬مبينا ان «ناحية‬ ‫القيارة الواقعة جنوب املو�صل �سقطت ع�سكريا مل‬ ‫يتبق �سوى مركزها»‪ .‬واك��د امل�صدر ان «�سربا من‬ ‫مقاتالت الـ‪ F16‬يجوب �سماء املو�صل ويدمر االوكار‬ ‫واملواقع التابعة لداع�ش ويجري عمليات ا�ستطالعية‬ ‫اي�ضا»‪ ،‬الفتا اىل ان «وف��ق املعلومات اال�ستخبارية‬ ‫التي و�صلت الينا ف�إن ع�صابات داع�ش م�صابة بالرعب‬ ‫ثمـــــــن‬ ‫الن�سخة‬

‫والذعر»‪ .‬ويف ت�صريح �آخر اكد قائد جهاز مكافحة‬ ‫االرهاب الفريق الركن عبد الغني الأ�سدي عن انتهاء‬ ‫ال�صفحة الأوىل من عملية حترير ناحية القيارة‪ ،‬الفتا‬ ‫اىل �أن ‪ 900‬مرت فقط تف�صل القطعات الع�سكرية عن‬ ‫مركز الناحية‪ .‬على �صعيد �آخر متكن طريان التحالف‬ ‫الدويل من تدمري �أكرث من ‪� 20‬صهريجا حممال بالنفط‬ ‫اخلام تابعا لتنظيم داع�ش الذي كان يحاول تهريبها‬ ‫�إىل خارج ناحية القيارة جنوب املو�صل باجتاه الرقة‬ ‫ال�سورية‪ .‬وقال م�صدر �أن �ضربات التحالف الدويل‬ ‫دم��رت �أك�ثر من ‪� 20‬صهريجا حممال بالنفط اخلام‬ ‫امل�ستخرج من احلقول النفطية يف القيارة التي ما‬ ‫تزال حتت �سيطرة داع�ش‪ ،‬م�ضيفا ب�أن التنظيم كان‬ ‫يقوم بتهريب تلك ال�صهاريج م��ن الناحية باجتاه‬ ‫الأرا���ض��ي ال�سورية �إىل مدينة الرقة‪ .‬اىل ذلك دعت‬ ‫وزارة اخلارجية االمريكية‪ ،‬ق��وات البي�شمركة اىل‬ ‫العمل حت��ت �إم���رة اجلي�ش ال��ع��راق��ي االحت����ادي يف‬

‫االردن ‪ 200‬فل�س‬

‫احل��رب على تنظيم داع�ش‪ .‬وق��ال املتحدث الر�سمي‬ ‫با�سم اخلارجية االمريكية‪ ،‬مارك تونر‪ ،‬خالل م�ؤمتر‬ ‫�صحفي «�أع��ت��ق��د ان��ه م��ن املهم ج��د ًا ان تدخل قوات‬ ‫البي�شمركة وجميع اجل��م��اع��ات العراقية املحاربة‬ ‫االخ���رى حت��ت �إم���رة و�سيطرة احل��ك��وم��ة العراقية‬ ‫واجلي�ش العراقي‪ ،‬وطاملا �أكدنا على ذلك‪ ،‬وكان هذا‬ ‫تقييمنا منذ البداية»‪ .‬و�أو���ض��ح تونر ان وا�شنطن‬ ‫«ب��د�أت م�ساعيها للو�صول اىل هذا الهدف‪ ،‬والبداية‬ ‫بـتن�سيق �أف�ضل ال�ستعادة املو�صل»‪ .‬وا�ضاف «�أقول‬ ‫فقط اننا يف مباحثات م�ستمرة م��ع حكومة اقليم‬ ‫كرد�ستان وبغداد لدعم والت�شجيع على جبهة موحدة‬ ‫�ضد تهديدات داع�ش امل�ستمرة‪ ،‬يف احلقيقة خططنا‬ ‫الج��ت��م��اع��ات م�شرتكة ب�ين رئي�س اقليم كرد�ستان‬ ‫[م�سعود] ب����ارزاين وم�ست�شار االم���ن ال��وط��ن��ي يف‬ ‫احلكومة العراقية‪ ،‬واعتقد ان احداها جرى اال�سبوع‬ ‫املا�ضي‪ ،‬وكان ذلك ثاين اجتماع من هذا النوع»‪.‬‬

‫�سورية ‪ 15‬لرية‬

‫الكويت ‪ 100‬فل�س‬

‫ال�سعودية ريال واحد‬

‫ايران ‪ 1000‬ريال‬

‫تركيا ‪ 1‬لرية‬

‫كرد�ستان �سواء يف مرحلة العمليات وما بعدها‬ ‫حفاظ ًا على وح��دة التوجه �ضد ق��وى التطرف‬ ‫وما بعد التحرير وت�أييد وحدة البالد»‪ .‬وتابع‬ ‫ع�لاوي انه «يتعني على ق��ادة البالد البدء فور ًا‬ ‫ب���إع��داد خطط مف�صلة للأ�شهر الثالثة الأوىل‬ ‫وكذلك للأ�شهر ال�ستة التالية ف�ض ًال على خطط‬ ‫طويلة الأم��د لإدارة املناطق املحررة‪ .‬وحتقيق‬ ‫�أمن املجتمع ورفاهيته ومنع �أي منزلقات نحو‬ ‫م�شاكل و�صراعات م�ستقبلية وعلى �أن ال يكون‬ ‫هناك بديل»‪ .‬وا�شار اىل «�ضرورة الأخ��ذ بهذه‬ ‫العوامل يف معركة التحرير وم��ا بعدها فاننا‬ ‫نحذر من خماطر قد حت�صل‪ ،‬ال �سمح الله‪ ،‬بعد‬ ‫�إزالة داع�ش نهائي ًا»‪.‬‬


3560 AlmashriqNews