Page 12

‫مقتل ثالث ن�ساء يف حي الن�صر‬

‫عودة املياه والكهرباء �إىل الرمادي‬

‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫�أفاد م�صدر يف وزارة الداخلية‪� ،‬أم�س الثالثاء‪ ،‬ب�أن ثالث ن�ساء قتلن بهجوم م�سلح‬ ‫نفذه جمهولون على منزل‪� ،‬شرقي بغداد‪ .‬وقال امل�صدر �إن "م�سلحني جمهولني‬ ‫اقتحموا‪� ،‬صباح �أم�س‪ ،‬منز ًال يف منطقة حي الن�صر‪� ،‬شرقي بغداد‪ ،‬واطلقوا النار من‬ ‫�أ�سلحة ر�شا�شة باجتاه ثالث ن�ساء بداخله‪ ،‬مما �أ�سفر عن مقتلهن يف احلال"‪ .‬م�ضيفا �أن‬ ‫"قوة �أمنية هرعت �إىل منطقة احلادث بعد تلقيها بالغ ًا ونقلت جثث القتلى �إىل دائرة‬ ‫الطب العديل‪ ،‬فيما فتحت حتقيق ًا ملعرفة مالب�سات احلادث واجلهة امل�س�ؤولة"‪.‬‬

‫رئيس مجلس اإلدارة‬

‫د‪ .‬غاندي محمد عبد الكريم‬

‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫�أعلن جمل�س حمافظة الأنبار‪� ،‬أم�س الثالثاء‪ ،‬عودة املياه ال�صاحلة لل�شرب والكهرباء ملدينة الرمادي‪،‬‬ ‫م�شريا اىل عودة ‪ %46‬من العوائل للمدينة‪ .‬وقال ع�ضو املجل�س عذال الفهداوي �إن "‪ %46‬من‬ ‫عوائل مدينة الرمادي عادت �إىل مناطقها يف املدنية"‪ .‬و�أ�ضاف �أنه "متت �إعادة املياه ال�صاحلة‬ ‫لل�شرب والكهرباء اىل املدينة‪ ،‬وبد�أت عودة اخلدمات ب�شكل تدريجي فيها"‪ ،‬مبينا �أن "الدوائر‬ ‫الر�سمية تعمل با�ستمرار على �إعادة ت�أهيل الأحياء وترميم ما تبقى من �شبكات الكهرباء املدمرة‬ ‫بفعل الإرهاب"‪ .‬ولفت الفهداوي اىل �أن "العودة �ستكون �شاملة بعد حترير جزيرة الرمادي"‪.‬‬

‫يوميـــة دولية م�ستقلة‬

‫‪� 12‬صفحة‬

‫الأربعاء ‪ 3‬من �آب ‪ 2016‬العدد ‪ 3546‬ـ ال�سنة الثالثة ع�شرة‬

‫‪Wednesday 3 August. 2016 No. 3546 Year 13‬‬

‫العبادي يمنع سفر من وردت أسماؤهم في جلسة استجواب العبيدي‬

‫�أزمة �سيا�سية تتفجر يف العراق بجل�سة ا�ستجواب و�صفت‬ ‫بـ(الت�أريخية) ‪ ..‬ودعوات نيابية �إىل (حل الربملان)‬ ‫امل�شرق‪ -‬خا�ص‪:‬‬ ‫يف تطور جديد على خلفية جل�سة ا�ستجواب وزير‬ ‫الدفاع خالد العبيدي حتت قبة الربملان ام�س االول‬ ‫االثنني‪� ،‬أ�صدر رئي�س الوزراء حيدر العبادي‪� ،‬أم�س‬ ‫الثالثاء‪� ،‬أم��ر ًا باملنع امل�ؤقت من ال�سفر ملن وردت‬ ‫�أ�سما�ؤهم يف ا�ستجواب ال�برمل��ان لوزير الدفاع‪،‬‬ ‫يف ح�ين و��ص��ف مكتب رئي�س ال� ��وزراء اتهامات‬ ‫وزي ��ر ال��دف��اع ب��ال�ف���س��اد ل��رئ�ي����س جمل�س النواب‬ ‫�سليم اجل �ب��وري وع ��دد م��ن ال �ن��واب وم�س�ؤولني‬ ‫بـ"اخلطرية"‪ ،‬يف وقت و�صفت جل�سة اال�ستجواب‬ ‫من قبل بع�ض النواب بانها تاريخية والبع�ض الآخر‬ ‫و�صفها بالقنبلة من العيار الثقيل‪ ،‬كما اكد نواب‬ ‫�آخ��رون ان كل الذين ذك��رت ا�سما�ؤهم يف اجلل�سة‬ ‫�سيخ�ضعون لال�ستجواب من قبل هيئة النزاهة‪ ،‬يف‬ ‫وقت اكد خالله قائد مكافحة االرهاب ان ا�ستجواب‬ ‫وزي��ر ال��دف��اع ل��ن ي��ؤث��ر على �سري عمليات حترير‬ ‫ار�ضنا املغت�صبة من قبل عنا�صر داع�ش االرهابية‪.‬‬ ‫فقد �أ��ص��در رئي�س ال ��وزراء حيدر العبادي‪� ،‬أم�س‬ ‫الثالثاء‪� ،‬أم��ر ًا باملنع امل�ؤقت من ال�سفر ملن وردت‬ ‫�أ�سما�ؤهم يف ا�ستجواب الربملان لوزير الدفاع خالد‬ ‫العبيدي‪ .‬وقال املكتب الإعالمي للعبادي �إن "رئي�س‬ ‫جمل�س ال��وزراء حيدر العبادي �أ�صدر ام��را باملنع‬ ‫امل�ؤقت ل�سفر من وردت ا�سما�ؤهم يف ا�ستجواب‬ ‫جمل�س ال�ن��واب ام�س االول االثنني"‪ .‬م�ضيفا �أن‬ ‫"ذلك ي�أتي من اجل التحقيق ب�صحة االدعاءات‪،‬‬ ‫وخلطورة التهم الواردة"‪ .‬جاء ذلك يف وقت و�صف‬ ‫فيه مكتب رئي�س ال��وزراء حيدر العبادي‪ ،‬اتهامات‬ ‫وزير الدفاع خالد العبيدي‪ ،‬بالف�ساد لرئي�س جمل�س‬ ‫النواب �سليم اجلبوري وعدد من النواب وم�س�ؤولني‬ ‫بـ"اخلطرية"‪ .‬وق��ال املتحدث با�سم املكتب �سعد‬ ‫احلديثي "هناك خم��اوف من هذه االتهامات وهي‬ ‫خطرية"‪ .‬مبينا ان "املجال�س التحقيقية �سوف‬ ‫مُتيز مدى �صحة هذه االتهامات باالدلة والقرائن"‪.‬‬ ‫و�أ�شار اىل ان "القانون ين�ص على رفع احل�صانة‬

‫القانونية عن اي نائب متهم بعد الت�صويت على‬ ‫رفعها"‪ .‬م�ؤكدا "القانون ف��وق اجلميع وال توجد‬ ‫ح�صانة لأي �شخ�ص وهناك �آلية لرفع احل�صانة‬ ‫لكن ه��ذا �سابق لأوان��ه والق�ضية ما زال��ت بدائرة‬ ‫االتهام والنزاهة �ستحقق ب�صددها ح�سب توجيه‬ ‫رئي�س الوزراء"‪ .‬وعلى �صعيد ردود فعل النواب‬ ‫فقد اكد النائب عن كتلة بدر النيابية حنني القدو‪،‬‬ ‫ام�س الثالثاء‪ ،‬ان جل�سة ا�ستجواب خالد العبيدي‬ ‫ام�س كانت جل�سة ت�أريخية‪ .‬وقال قدو لأن "جمل�س‬ ‫النواب مطالب مبوقف وا�ضح وحمدد جتاه ال�سلطة‬ ‫الت�شريعية م��ن ر�أ����س ال �ه��رم و� �ص��وال اىل نواب‬ ‫�سابقني"‪ ،‬مو�ضحا ان "هنالك بع�ض االم��ور على‬ ‫االر�ض ت�شري اىل �صدق ادعاءات وتهم وزير الدفاع‬ ‫منها ان بع�ض النواب لديهم فعال �سيارات م�صفحة‬ ‫من وزارة الدفاع"‪ .‬م�شريا اىل ان "العبيدي ظهر‬ ‫مبظهر القوي والواثق من نف�سه خالل توجيهه للتهم‬ ‫لرموز ال�سلطة الت�شريعية"‪ .‬من جانبه اكد النائب‬

‫عن ائتالف الوطنية حامد املطلك ام�س الثالثاء‪،‬‬ ‫"اننا لن ندعم او ندافع عن امل�سيء مهما كان ا�سمه‬ ‫او من�صبه ال�سيا�سي"‪ ،‬م�ضيفا ان "الق�ضاء يجب ان‬ ‫ي�أخذ جمراه يف التحقيق بالتهم التي وجهها وزير‬ ‫الدفاع خالد العبيدي ل�شخ�صيات يف جمل�س النواب‬ ‫من بينها رئي�س ال�برمل��ان �سليم اجلبوري"‪ .‬على‬ ‫ال�صعيد ذاته اعلنت جلنة النزاهة النيابية ان جلنة‬ ‫تق�صي حقائق قد مت ت�شكيلها للنظر يف االدعاءات‬ ‫التي وجهها وزير الدفاع خالد العبيدي خالل جل�سة‬ ‫ا�ستجوابه اىل رئي�س الربملان وع��دد من النواب‪.‬‬ ‫وبينت جلنة النزاهة انها با�شرت عملها اعتبارا‬ ‫م��ن ام�س ال�ث�لاث��اء‪ .‬وا��ض��اف��ت ان اللجنة امل�شكلة‬ ‫�ست�ضم �إ�ضافة اىل الربملان‪ ،‬م�ست�شارين قانونيني‬ ‫اثنني يتمتعان بالنزاهة من رئا�ستي اجلمهورية‬ ‫والوزراء‪ .‬الفتة اىل ان اللجنة �ست�ضم اي�ضا ممثلني‬ ‫عن هيئة النزاهة وديوان الرقابة ونقابة املحامني‬ ‫ونقابة احلقوقيني ونقابة ال�صحفيني ومنظمات‬

‫املجتمع املدين‪ ،‬وذلك بالتزامن مع ما دعا اليه النائب‬ ‫عن ائتالف دولة القانون القا�ضي حممود احل�سن‬ ‫ام�س الثالثاء‪ ،‬الق�ضاء واالدع��اء العام اىل حتريك‬ ‫الدعاوى واتخاذ الإجراءات القانونية بحق النواب‬ ‫الذين وجهت �إليهم اتهامات يف جل�سة الربملان ام�س‬ ‫االول االثنني‪ ،‬داعيا اىل حل الربملان‪ ،‬م�ضيفا "يجب‬ ‫ح��ل ال�سلطة الت�شريعية او �إي�ق��اف عملها لكونها‬ ‫ا�صبحت غري م�ؤهلة للقيام مبهامها"‪ ،‬معتربا ان‬ ‫"القادم ا�سو�أ"‪ .‬وا�شار اىل ان ما �صدر من اتهامات‬ ‫بحق عدد من النواب تعد جرائم جنائية تندرج حتت‬ ‫عنوان الف�ساد املايل"‪ ،‬داعيا الق�ضاء اىل "حتمل‬ ‫م�س�ؤولياته �إزاء هذه اجلرائم ومقا�ضاة مرتكبيها‬ ‫وو��ض��ع ح��د لالنتهاكات الد�ستورية والقانونية‬ ‫يف جمل�س النواب التي ب��د�أت بعدم البت ب�صحة‬ ‫ع�ضوية النواب املعرت�ض عليهم‪ ،‬وانتهت بف�ضائح‬ ‫جل�سة �أم�س (االول)"‪ .‬يف حني و�صف النائب جا�سم‬ ‫حممد البياتي‪ ،‬ام�س الثالثاء‪ ،‬ما حدث يف عملية‬ ‫ا�ستجواب وزير الدفاع خالد العبيدي ب�أنه "قنبلة‬ ‫من العيار الثقيل"‪ ،‬م�ضيفا ان "ما ح�صل بجل�سة‬ ‫ا�ستجواب وزير الدفاع قنبلة من العيار الثقيل وال‬ ‫بد من �إحالة كل من ورد ا�سمه للق�ضاء"‪ ،‬مبينا ان‬ ‫"عدم �إحالة املتهمني الذين مت ذكرهم على ل�سان‬ ‫العبيدي اىل الق�ضاء يعترب ت�سويفا ومماطلة"‪.‬‬ ‫على �صعيد معارك التحرير التي تخوف البع�ض‬ ‫من توقفها بعد جل�سة ا�ستجواب وزير الدفاع اكد‬ ‫جهاز مكافحة الإرهاب‪ ،‬ان ا�ستجواب وزير الدفاع‬ ‫العراقي خالد العبيدي واتهاماته يف جمل�س النواب‬ ‫لن ت�ؤثر على �سري العمليات الع�سكرية �ضد تنظيم‬ ‫داع�ش‪ .‬حيث ذكر قائد جهاز مكافحة االره��اب عبد‬ ‫الغني اال�سدي ان القوات الأمنية بجميع �صنوفها‬ ‫مبعزل عن اخلالفات ال�سيا�سية‪ ،‬ومبعزل عن كل‬ ‫ال�ت�ج��اذب��ات‪ .‬م�شريا اىل ان العمليات الع�سكرية‬ ‫اخلا�صة بتحرير الأرا�ضي م�ستمرة‪ ،‬وبعيدة عن كل‬ ‫ما يدور يف ال�ساحة ال�سيا�سية‪.‬‬

‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫�أفاد م�صدر �أمني ب�أن القوات العراقية حققت املزيد‬ ‫من املكا�سب جنوب مدينة املو�صل با�ستعادة �ست‬ ‫قرى جديدة من م�سلحي تنظيم داع�ش‪ .‬وقال امل�صدر‬ ‫�إن “القوات العراقية متكنت من حترير قرى مفرق‬ ‫احل�ضر وازعيزيعة والأم�ي�ل��ح والركعي وا�صلبي‬ ‫التابعة لق�ضاء احل�ضر ف�ضال عن قرية جدالة التابعة‬ ‫لناحية القيارة على بعد ‪ 60‬كيلومرتا جنوب املو�صل‪.‬‬ ‫وت�شن القوات العراقية منذ �آذار املا�ضي هجوما على‬ ‫مناطق يف جنوب وجنوب �شرق املو�صل‪ ،‬وا�ستعادت‬ ‫منذ ذلك الوقت مناطق وا�سعة بينها قاعدة القيارة‬ ‫اجل��وي��ة اال��س�ترات�ي�ج�ي��ة‪ .‬وه ��ذه احل�م�ل��ة ت ��أت��ي يف‬

‫�إط��ار اخلطوات التي ت�سبق �شن هجوم وا�سع على‬ ‫م�سلحي داع�ش داخل املو�صل‪ ،‬معقل التنظيم املت�شدد‬ ‫الرئي�سي يف العراق‪ .‬على �صعيد ذاته عا�ش تنظيم‬ ‫داع�ش االج��رام��ي ليلة مرعبة �أم�س بعد ا�ستهداف‬ ‫�سالح اجلو �أكرث من ‪ 20‬موقع ًا ومقر ًا للتنظيم داخل‬ ‫مدينة املو�صل‪ ،‬فيما اكد �شهود عيان هروب عنا�صر‬ ‫التنظيم من مقارهم واملنازل التي يقطنونها داخل‬ ‫املدينة‪ .‬وقال �شهود عيان �إن “ق�صف ًا جوي ًا‪ ،‬يف �ساعة‬ ‫مت�أخرة من ليلة �أم�س االول‪ ،‬ا�ستهدف اكرث من ‪20‬‬ ‫موقع ًا ومقر ًا تابع ًا لداع�ش االجرامي داخ��ل مدينة‬ ‫املو�صل‪� ،‬سيما يف اجلانب االي�سر‪ ،‬ال��ذي ادى اىل‬ ‫تدمريها بالكامل”‪ .‬و�أ��ض��اف ال�شهود �أن “الق�صف‬

‫�أدى اىل تدمري اكرب مقر ملا ي�سمى بديوان “احل�سبة”‬ ‫التابع لداع�ش يف منطقة حي البكر �شرقي املو�صل”‪،‬‬ ‫م�شريين �إىل �أن “الق�صف جاء يف وقت متزامن �أي يف‬ ‫غارة مكثفة ال يف�صل فيها بني �ضربة واخرى �سوى‬ ‫دقيقتني او ثالث”‪ .‬وبني ال�شهود �أن “الق�صف اجرب‬ ‫عنا�صر التنظيم الذين عا�شوا ليلة مرعبة داخل املدينة‬ ‫على الهروب من مقارهم واملنازل التي ي�سكنونها‬ ‫اىل داخل املناطق ال�سكنية املكتظة واجبار بع�ض‬ ‫العائالت على دخ��ول املنازل واالحتماء بها”‪.‬‬ ‫وجت��ري القوات االمنية عمليات ع�سكرية يف‬ ‫مناطق القيارة جنوب حمافظة نينوى‪ ،‬متهيد ًا‬ ‫لعملية حترير املو�صل‪.‬‬

‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫حذرت جلنة ال�صليب الأحمر يف العراق من �أن موجة النزوح تتفاقم يف‬ ‫تكريت وقد تت�سبب بـ(كارث ٍة �إن�سانية) ال ميكن حلها‪ ،‬م�ؤكدة �سعيها اىل تقدمي‬ ‫املواد الغذائية وال�صحية بال�سرعة املمكنة‪ ،‬فيما طالب حمافظ �صالح الدين‬ ‫�أحمد اجلبوري املنظمات الإن�سانية وال�صحية العربية والدولية بتقدمي‬ ‫يد العون للعوائل النازحة و�إغاثتها‪ .‬وقال مكتب اجلبوري يف بيان له �إن‬ ‫"حمافظ �صالح الدين احمد اجلبوري ا�ستقبل وفد اللجنة الدولية لل�صليب‬ ‫الأحمر يف العراق وتباحث اجلانبان �آلية تقدمي الدعم للعوائل النازحة‬ ‫وو�ضع درا�سة عاجلة للنهو�ض ب�أو�ضاعهم املعي�شية والإن�سانية"‪ .‬و�أو�ضح‬ ‫داين مرعي مدير البعثة الفرعية لل�صليب الأحمر‪� ،‬أن "اللجنة الدولية ت�سعى‬ ‫اىل تقدمي امل��واد الغذائية وال�صحية بال�سرعة املمكنة للعوائل النازحة"‪،‬‬ ‫م�ؤكدا "�إر�سال فرق طبية للوقوف عن احتياجات العوائل �صحي ًا"‪ .‬ومن‬ ‫جانبه لفت جمد فرحات من�سق اللجنة الدولية لل�صليب الأحمر يف العراق‪،‬‬ ‫�أن "موجة النزوح بد�أت تتفاقم يف تكريت ويجب حل تلك امل�شكلة التي قد‬ ‫بكارثة �إن�سانية ال ميكن حلها"‪ .‬وطالب حمافظ �صالح الدين خالل‬ ‫تت�سبب‬ ‫ٍ‬ ‫اللقاء جميع املنظمات الإن�سانية وال�صحية العربية والدولية بـ"تقدمي يد‬ ‫العون للعوائل النازحة و�إغاثتها ال�سيما الن�ساء والأطفال ويجب حل الأزمة‬ ‫بال�سرعة املمكنة واالعتماد على �إرجاع تلك العوائل اىل مناطقها"‪.‬‬

‫بدء االمتحانات التناف�سية‬ ‫للدرا�سات العليا‬

‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫�أهملت وزارة التعليم العايل والبحث العلمي خم�سة �آالف ا�ستمارة للطلبة‬ ‫املتقدمني على الدرا�سات العليا‪ ،‬وذلك لعدم اكتمالها‪ .‬وقال املتحدث با�سم‬ ‫الوزارة حيدر العبودي‪ ،‬يف ت�صريح �صحفي ان "الطلبة الذين �سيخو�ضون‬ ‫االمتحان التناف�سي للتقدمي للدرا�سات العليا �صباح اليوم االربعاء اكرث‬ ‫من (‪� )35‬ألف ًا مبختلف االخت�صا�صات‪ ,‬وهم اكملوا �سحب ا�ستمارة التقدمي‬ ‫االلكرتونية"‪ .‬وا�ستدرك ان "امل�سجلني الذين مل يكملوا الإجراءات الأخرية‬ ‫لتقدمي اال�ستمارة جتاوز عددهم الأربعني الف متقدم"‪ .‬و�أو�ضح املتحدث‬ ‫با�سم الوزارة �أن "�إجراءات التقدمي االلكرتوين جتري وفق �ضوابط منها‬ ‫�سحب اال�ستمارة"‪ ،‬مبينا "على �ضوء ذلك نح�صي عدد الذين �سيخو�ضون‬ ‫االمتحان التناف�سي"‪ .‬وفيما يتعلق بتو�سعة مقاعد القبول‪� ،‬أ�شار �إىل ان‬ ‫"احلديث عن تو�سعة املقاعد املمنوحة للطلبة �سابق عن �أوان��ه باعتبار‬ ‫االمتحان التناف�سي مل يبد�أ بعد"‪.‬‬

‫�ألفا عراقي �ضحايا العنف يف متوز املا�ضي‬

‫تحرير ست قرى جنوب الموصل‬

‫الق�صف على عنا�صر داع�ش يجربهم على االحتماء داخل منازل املواطنني‬

‫موجة النزوح يف تكريت تتفاقم‬ ‫وال�صليب الأحمر ّ‬ ‫يحذر‬ ‫من كارثة �إن�سانية‬

‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫�أعلنت بعثة الأمم املتحدة يف ال �ع��راق "يونامي" �أم�س‬ ‫الثالثاء �أن العنف يف البالد �أدى ال�شهر املا�ضي �إىل مقتل‬ ‫و�أ�صابة �أكرث من الفي مواطن ودعت جميع الأط��راف �إىل‬ ‫بذل كل جهد ممكن حلماية �أرواح املدنيني‪ .‬و�أفادت الأرقام‬ ‫التي �سجلتها بعثة الأمم املتحدة مل�ساعدة العراق "يونامي"‬ ‫مبقتل ما جمموعه ‪ 759‬عراقي ًا و�إ�صابة ‪1,207‬‬ ‫ِ‬ ‫�آخرين جراء �أعمال الإره��اب والعنف والنزاع‬ ‫امل�سلح التي وقعت يف العراق‪ ،‬وذلك با�ستثناء‬ ‫الأنبار خالل �شهر يوليو متوز املا�ضي‪ .‬وبلغ‬ ‫عدد القتلى املدنيني يف �شهر متوز ‪� 629‬شخ�ص ًا‬ ‫(من بينهم ‪ 10‬قتلى من منت�سبي‬

‫‪shamilkadir49@gmail.com‬‬

‫قصة المشرق االخبارية بقلم شامل عبد القادر‬

‫ف�ضيحة يف الربملان‬

‫لأن "الهجوم �أف�ضل و�سيلة للدفاع" وهي �أق��دم ن�صيحة ع�سكرية‪�/‬سيا�سية‬ ‫يف التاريخ‪ ،‬جل�أ �إليها خالد العبيدي وزير الدفاع يف جل�سة الربملان اخلا�صة‬ ‫با�ستجوابه يف �ضوء ما تقدمت به النائبة عالية ن�صيف‪ ،‬ولكن املفاج�أة التي مل‬ ‫نتوقعها‪ ،‬ونحن نتابع جل�سة الربملان‪� ،‬أن العبيدي قلب املن�ضدة على ر�ؤو�س‬ ‫رئي�س وبع�ض �أع�ضاء الربملان من "النواب العرب ال�سنة" وحتول من موقف‬ ‫املدافع �إىل املهاجم!‬ ‫االتهامات برمتها هي كالم يحتاج �إىل جلان حتقيقية وق�ضاء عادل‪ ،‬واملفاج�أة‪/‬‬ ‫القنبلة لي�ست يف �أ�سماء جاءت على ل�سان العبيدي‪ ،‬بل بحجم اخليانة –�إن‬ ‫�صح التعبري– التي ارتكبها –�إن �صحت االتهامات– بع�ض ال�ن��واب �ضد‬ ‫امل�ؤ�س�سة الع�سكرية العراقية!‬ ‫ما �أحزنني يف جل�سة الربملان تلك اال�ستباحة غري املقبولة لأ�سرار اجلي�ش‬ ‫وال�ق��وة اجلوية التي تعني �أ��س��رار الأم��ن الوطني‪ ،‬وق��د ف ّرطت بها النائبة‬ ‫ثمـــــــن‬ ‫الن�سخة‬

‫امل�ستجوبة بالإ�شارة �إىل طيارين عراقيني موجودين يف اخلدمة الفعلية حالي ًا‬ ‫وبينهم من ا�ست�شهد يف املعركة �ضد داع�ش‪ ،‬تطالب هذه النائبة بر�ؤو�سهم لأنهم‬ ‫م�شمولون مبا ي�سمى باجتثاث البعث‪� ..‬أ�سماء طيارين وتفا�صيل عن قواعد‬ ‫ومطارات �سرية تعلن جهارة با�سم الدميقراطية نقدمها للأعداء على طبق من‬ ‫ذهب وعرب الف�ضائيات!!‬ ‫ال يجوز �إطالق ًا اال�ستهتار بالأمن الع�سكري للجي�ش والقوة اجلوية وكان يجب‬ ‫�أن تتحول التقارير والكتب الر�سمية يف ملف النائبة �إىل جل�سة �سرية لأنها‬ ‫حتوي �أ�سرار اجلي�ش والطريان وال يجوز العبث بها �أمام املاليني!!‬ ‫�س�ؤال �آخر‪ :‬ك�شف وزير الدفاع عن قيام النائبة بتعيني �أكرث من �ألف �شخ�ص عن‬ ‫طريق مكتبها اخلا�ص (!!) وبالطبع هذا التعيني –كما ع ّلق �أحد اخلبثاء– لي�س‬ ‫لوجه الله بالت�أكيد‪ ..‬ال�س�ؤال‪ :‬هل من �صلب واجبات النائب �إيجاد وظائف‬ ‫وتعيني املواطنني؟!‬

‫االردن ‪ 200‬فل�س‬

‫�سورية ‪ 15‬لرية‬

‫الكويت ‪ 100‬فل�س‬

‫ال�سعودية ريال واحد‬

‫ايران ‪ 1000‬ريال‬

‫تركيا ‪ 1‬لرية‬

‫ال�شرطة االحتادية ومنت�سبي الدفاع املدين من "ال�صحوة"‬ ‫ومنت�سبي احلمايات ال�شخ�صية و�شرطة حماية املن�ش�آت‬ ‫ومنت�سبي الإطفاء) فيما بلغ عدد اجلرحى املدنيني ‪1,061‬‬ ‫�شخ�ص ًا (م��ن بينهم ‪ 13‬م��ن منت�سبي ال�شرطة االحتادية‬ ‫ومنت�سبي الدفاع املدين من "ال�صحوة" ومنت�سبي احلمايات‬ ‫ال�شخ�صية و�شرطة حماية املن�ش�آت ومنت�سبي الإطفاء)‪.‬‬ ‫و ُقتل ما جمموعه ‪ 130‬عن�صر ًا من منت�سبي ق��وات الأمن‬ ‫العراقية (من �ضمنهم �أف��راد من ق��وات البي�شمركة وقوات‬ ‫املهام اخلا�صة وف�صائل احل�شد ال�شعبي التي‬ ‫تقاتل �إىل جانب اجلي�ش العراقي‪ ،‬مع‬ ‫ا�ستثناء عمليات الأنبار) وجرح ‪146‬‬ ‫�آخرين‪.‬‬ ‫تفا�صيل �أخرى �ص‪3‬‬

Profile for Al Mashriq Newspaper

3546 AlmashriqNews  

AlmashriqNews

3546 AlmashriqNews  

AlmashriqNews

Advertisement