Page 12

‫ا�ست�شهاد مرا�سل حربي يف معارك الفلوجة‬

‫الداخلية تتوعد راف�ضي التعامل بالبطاقة الوطنية‬

‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫دعت وزارة الداخلية جميع مراجعي امل�ؤ�س�سات احلكومية اىل االبالغ عن اي موظف ال‬ ‫يتعامل مع البطاقة الوطنية ويتعمد ت�أخري اجناز معامالتهم بطلب م�ستم�سكات اخرى‪ ،‬فيما‬ ‫توعدت املوظفني املق�صرين باجراءات عقابية‪ .‬وقالت الداخلية �إنه "حر�ص ًا منها على‬ ‫تذليل العقبات �أمام املواطنني وتقليل حلقات الروتني الزائدة وفق ًا لل�ضوابط القانونية‬ ‫املعتمدة وتفعيل البطاقة الوطنية لتحل حمل امل�ستم�سكات الثبوتية الأخ��رى‪ ،‬ندعو‬ ‫املواطنني الكرام اىل الإبالغ عن �أي موظف ال يعتمد البطاقة الوطنية يف اجناز معامالت‬ ‫املواطنني ويتعمد ت�أخري اجنازها عرب طلب م�ستم�سكات �أخرى"‪.‬‬

‫بغداد ‪ -‬متابعة امل�شرق‪:‬‬ ‫نعى املر�صد العراقي للحريات ال�صحفية‪� ،‬أم�س االثنني‪ ،‬م�صور ًا ومرا�س ًال حربي ًا ُقتل �صباح‬ ‫االثنني �أثناء تغطيته معارك حترير ق�ضاء الفلوجة يف حمافظة الأنبار‪ .‬وقال املر�صد يف‬ ‫بيان‪� :‬إن "الزميل ال�صحفي زيد �شرب نقل للمر�صد العراقي للحريات ال�صحفية �أن امل�صور‬ ‫واملرا�سل احلربي الزميل حت�سني علي عبا�س ال�ساعدي يعمل �ضمن فريق الإعالم احلربي‬ ‫املرافق للجي�ش العراقي الذي �صدرت له �أوامر من القيادة الع�سكرية العليا ب�شن هجوم‬ ‫لتحرير الفلوجة من �سيطرة تنظيم داع�ش ا�ست�شهد �أثناء احتدام املعارك مع التنظيم‬ ‫�شرق املدينة وحتديد ًا يف قاطع الكرمة التي ت�شهد معارك عنيفة"‪.‬‬

‫رئيس مجلس اإلدارة‬

‫د‪ .‬غاندي محمد عبد الكريم‬

‫‪� 12‬صفحة‬

‫الثالثاء ‪ 24‬من �أيار ‪ 2016‬العدد ‪ 3494‬ـ ال�سنة الثالثة ع�شرة‬

‫‪Tuesday 24 May. 2016 No. 3494 Year 13‬‬

‫العبادي والعبيدي والغبان يشرفون على معركة (كسر اإلرهاب)‬

‫العراقيون على موعد قريب لتحرير مدينة امل�ساجد ‪ ..‬الفلوجة احلبيبة‬ ‫‪� 53‬ألف مقاتل يوا�صلون االنت�صارات بعد ق�صف ‪ً 160‬‬ ‫هدفا وتدمري �أنفاق الدواع�ش‬ ‫المشرق ‪ -‬خاص‪:‬‬

‫تت�سارع الأح��داث التي ت�شري اىل حتقيق‬ ‫املزيد من االنت�صارات لقواتنا البطلة منذ‬ ‫ب��دء عملية حت��ري��ر الفلوجة م��ع �ساعات‬ ‫ال�صباح الأوىل من يوم �أم�س االثنني يف‬ ‫عملية �أطلق عليها ا�سم (ك�سر الإره��اب)‬ ‫وذل��ك يف وقت قال رئي�س ال��وزراء حيدر‬ ‫ال �ع �ب��ادي ال ��ذي و��ص��ل اىل م�ق��ر عمليات‬ ‫حترير الفلوجة �إن علم العراق �سريتفع‬ ‫ع��ال� ًي��ا ف��وق ار� ��ض ال�ف�ل��وج��ة‪ ،‬و�سنمزق‬ ‫راي ��ات ال�غ��رب��اء ال�سود ال��ذي��ن اختطفوا‬ ‫ه��ذه امل��دي�ن��ة‪ .‬وم��ع ت�ق��دم ق��وات�ن��ا البطلة‬ ‫يف حم��اور الفلوجة و�صل وزي��را الدفاع‬ ‫والداخلية اىل م�شارف الفلوجة لالطالع‬ ‫على �سري م�ع��ارك التحرير التي ي�شارك‬ ‫فيها ‪� 33‬أل��ف مقاتل من القوات العراقية‬ ‫مب�ساندة القوات ال�شعبية والع�شائر‪ ،‬مع‬ ‫وجود قوات الرد ال�سريع و‪� 20‬ألف مقاتل‬ ‫لل�شرطة االحتادية‪ ،‬ف� ً‬ ‫ضال عن �أبناء احل�شد‬ ‫ال�ع���ش��ائ��ري ال��ذي��ن مت ت��دري�ب�ه��م م��ن قبل‬ ‫الأمريكيني‪ .‬ويف الوقت الذي ينتظر فيه‬ ‫العراقيون �إع�لان ب�شائر الن�صر النهائي‬ ‫خ�ل�ال ال���س��اع��ات امل�ق�ب�ل��ة ع�ل��ى ع�صابات‬ ‫داع�ش التي ا�ستباحت الفلوجة منذ العام‬ ‫‪ 2014‬فقد بارك هذه االنت�صارات رئي�س‬ ‫ال�برمل��ان �سليم اجل �ب��وري ال��ذي ق��ال "�إن‬ ‫الفلوجة �ستكون امل�سمار الأخري يف نع�ش‬

‫الإرهاب"‪ .‬ومع �ساعات ال�صباح الأوىل‬ ‫ل�ي��وم �أم����س و��ص��ل ال�ق��ائ��د ال�ع��ام للقوات‬ ‫امل�سلحة رئي�س ال ��وزراء حيدر العبادي‬ ‫�إىل قيادة عمليات حترير الفلوجة لالطالع‬ ‫على �سري العمليات الع�سكرية اجلارية‬ ‫هناك واال� �ش��راف على �سريها بعد اعلن‬ ‫فجر �أم�س بدء العمليات الع�سكرية هناك‬ ‫مب���ش��ارك��ة اجل�ي����ش وال���ش��رط��ة واحل�شد‬ ‫ال�شعبي والع�شائري‪ ،‬وبدعم من طريان‬ ‫التحالف ال��دويل‪ .‬وقال العبادي يف كلمة‬ ‫ل��ه "�إن علم ال�ع��راق �سريتفع عاليًا فوق‬ ‫�أر���ض الفلوجة‪ ،‬وال�ي��وم �سنمزق رايات‬ ‫ال �غ��رب��اء ال �� �س��ود ال��ذي��ن اخ�ت�ط�ف��وا هذه‬ ‫املدينة"‪ .‬و�أ�ضاف‪« :‬لقد دقت �ساعة حترير‬ ‫الفلوجة واقرتبت حلظة االنت�صار الكبري‬ ‫ولي�س �أم��ام داع�ش منفذ للفرار‪ ،‬وعقدنا‬ ‫العزم على حتقيق االنت�صار واتفقت كلمة‬ ‫العراقيني على حترير الفلوجة و�ستعود‬ ‫الفلوجة كما ع��ادت مئات امل��دن والقرى‬ ‫والق�صبات»‪ .‬وي�شارك يف معركة الفلوجة‬ ‫‪� 33‬أل� ��ف م �ق��ات��ل م��ن ال� �ق ��وات العراقية‬ ‫مب�ساندة القوات ال�شعبية والع�شائر‪ ،‬وهي‬ ‫ت�ضم جهاز مكافحة الإرهاب يف موقع ر�أ�س‬ ‫احلربة مع وجود قوات الرد ال�سريع و‪20‬‬ ‫�ألف مقاتل لل�شرطة االحتادية‪ ،‬ف� ً‬ ‫ضال عن‬ ‫�أبناء احل�شد الع�شائري الذين مت تدريبهم‬ ‫م��ن قبل الأم�يرك �ي�ين‪ .‬وم��ع ت�ق��دم قواتنا‬

‫الوطني الكرد�ستاين والتغيري يعتزمان‬ ‫دعوة �أطراف �أخرى لالن�ضمام �إىل اتفاقيتهما‬ ‫المشرق – قسم األخبار‪:‬‬

‫�أكد ع�ضو كتلة الإحتاد الوطني الكرد�ستاين بربملان �إقليم كرد�ستان �ساالر حممود‬ ‫ان حركة التغيري والإحت��اد الوطني يعتزمان دعوة �أط��راف �أخ��رى لالن�ضمام‬ ‫التفاقيتهما‪ ،‬مو�ضحا ان هذه املرحلة تتطلب تعزيز وحدة ال�صف الكرد�ستاين‪.‬‬ ‫وقال حممود �إن "قيادة الإحت��اد الوطني الكرد�ستاين وحركة التغيري ب�صدد‬ ‫ت�شكيل جلنة لتطبيق بنود الإتفاقية املربمة م�ؤخرا بينهما"‪ ،‬م�شريا �إىل �أن‬ ‫"اللجنة �ستجتمع مع الأحزاب الكرد�ستانية ل�شرح �أهمية بنود الإتفاقية يف‬ ‫تر�سيخ وحدة ال�صف الكرد�ستاين ودعوة �أط��راف �سيا�سية �أخرى لالن�ضمام‬ ‫لهذه االتفاقية"‪ .‬و�أ�ضاف حممود �أن "هذه املرحلة تتطلب تعزيز وحدة ال�صف‬ ‫الكرد�ستاين"‪ ،‬الفتا �إىل انه "علينا تهيئة الأر�ضية ا�ستعدادا للتغيريات املقبلة‬ ‫يف خريطة املنطقة وا�ستيعاب الأح��داث املتوقعة م�ستقبال"‪ .‬و�أع��رب حممود‬ ‫عن �أمله ب�أن "يتفهم احلزب الدميقراطي الكرد�ستاين �صعوبة املرحلة"‪ ،‬م�شريا‬ ‫�إىل ان "الظروف احلالية بحاجة �إىل قوة �سيا�سية م�شرتكة لتحقيق الأهداف‬ ‫التي نا�ضلنا من �أجلها وي�ستوجب على الدميقراطي الكرد�ستاين دعم هذه‬ ‫اخلطوة"‪.‬‬

‫قصة المشرق اإلخبارية بقلم شامل عبد القادر‬

‫البطلة يف حماور معركة الفلوجة توجه‬ ‫وزي��را الدفاع خالد العبيدي‪ ،‬والداخلية‬ ‫حممد الغبان‪ ،‬اىل مدينة الفلوجة‪ ،‬بعد‬ ‫انطالق عمليات حتريرها‪ ،‬ي�صاحبهما قائد‬ ‫فرقة الرد ال�سريع اللواء ثامر احل�سيني‪،‬‬ ‫مل �ت��اب �ع��ة � �س�ي�ر ال �ع �م �ل �ي��ات الع�سكرية‬ ‫واال�شراف ميدانيا على عمليات التحرير‪.‬‬

‫م��ن جانبها �أع�ل�ن��ت ال���ش��رط��ة االحتادية‬ ‫العثور على �أنفاق لعنا�صر تنظيم «داع�ش»‬ ‫االره ��اب ��ي يف م��داخ��ل ال�ف�ل��وج��ة �سهلت‬ ‫هروبهم‪� .‬أم��ا خلية الإع�ل�ام احلربي فقد‬ ‫�أكدت مقتل و�إ�صابة �أكرث من ‪ 42‬عن�صرا‬ ‫م ��ن داع� �� ��ش ب�ي�ن�ه��م وايل ال �ف �ل��وج��ة يف‬ ‫التنظيم يف العمليات الع�سكرية اجلارية‬

‫املالكي‪ :‬لن �أتوىل �أي من�صب حتـى لو كـان رئيـ�س وزراء‬ ‫المشرق – قسم األخبار‪:‬‬

‫�أكد االمني العام حلزب الدعوة الإ�سالمية نوري املالكي �أنه لن يتوىل �أي‬ ‫من�صب ت�شريعي �أو تنفيذي رفيع خالل الفرتة القادمة‪ .‬وقال املالكي "نعتقد‬ ‫�أن ما حدث من اقتحام الربملان كان حماولة لتعطيل عملية الإ�صالح‪ ،‬لأن‬ ‫�إج��راء التغيري وت�صحيح امل�سار ال يفر�ض بالقوة و�سطوة ال�شارع بل‬ ‫عرب القانون والد�ستور‪ ،‬كما �أن االنفالت والفو�ضى ال تخدم امل�صلحة‬

‫ثمـــــــن‬ ‫الن�سخة‬

‫العامة"‪ .‬وا�شار اىل "انني لن ات��وىل �أي من�صب ت�شريعي �أو تنفيذي‬ ‫رفيع خالل الفرتة املقبلة حتى �إذا كان من�صب رئي�س الوزراء"‪ ،‬مبديا يف‬ ‫املقابل "مت�سكه مبمار�سة دوره ال�سيا�سي خلدمة العراق و�أهله"‪ .‬وا�ضاف‬ ‫املالكي �إن "من ميار�س العمل ال�سيا�سي عليه �أن يلتزم بقواعد العملية‬ ‫ال�سيا�سية و�أن ال ينجر �إىل ا�ستخدام القوة �أو التلويح با�ستخدام ال�شارع‬ ‫واال�ستقواء به لتنفيذ ما يعتقد به �أو ي�سعى �إليه"‪.‬‬

‫ترجيحات بعدم انعقاد جل�سات جمل�س النواب خالل ال�شهر احلايل‬ ‫المشرق – قسم األخبار‪:‬‬

‫رجح النائب عن ائتالف الوطنية �صفاء جار‬ ‫الله عدم انعقاد جل�سات جمل�س النواب خالل‬ ‫ال�شهر احلايل‪ ،‬م�شريا اىل ان العراق بحاجة‬ ‫وتغليب امل�صلحة الوطنية‪.‬‬ ‫اىل العقالنية‬ ‫ِ‬

‫وق���ال ج ��ار ال �ل��ه‪� :‬إن "من ال���ص�ع��ب انعقاد‬ ‫جل�سة جمل�س ال �ن��واب خ�لال االي ��ام املقبلة‬ ‫او حتى خ�لال ال�شهر احلايل"‪ ،‬عازيا �سبب‬ ‫ذلك اىل "اختالف الكتل فيما بينها والتم�سكِ‬ ‫باملحا�ص�صة احلزبية يف ما يخ�ص املنا�صب‬

‫‪shamilkadir49@gmail.com‬‬

‫�أن تخفف الأحكام �أو ت�سقط عنهم‪ ..‬و�إن �أ�صبح العناد‬ ‫�سيد الأحكام فعلى العدالة ال�سالم!‬ ‫مطالبات عالوي لي�ست لغر�ض حتقيق مكا�سب انتخابية‬ ‫�أو ترجيح كتلة ل�صالح �أخ��رى بل لأن العراق املنق�سم‬ ‫ال��ذي ج��اء من خ�لال املحا�ص�صة الطائفية �أ�صبح على‬ ‫حافة الهاوية بل ويف مهب الريح ولكي يتم �إنقاذ ما ميكن‬ ‫�إنقاذه نبد�أ بال�سجناء القابعني يف �سجون احلكومة منذ‬ ‫�سنة ‪ 2003‬وندقق مواقفهم وم�صادر قوتهم حتى ي�صل‬ ‫�أ�صحاب القرار �إىل قرار حقيقي ينتهي بالإفراج عنهم‪..‬‬ ‫جربوا هذه اخلطوة و�ستلم�سون ثمارها باليد‪ ..‬جربوا‬ ‫كالم ومقرتح �إياد عالوي ولو مرة واحدة!!‬ ‫ال ت�خ��اف��وا امل��ا��ض��ي وال جتعلوه ق �ي��د ًا ي�ح��دد حركتكم‬ ‫لل��أم��ام‪ ..‬ال ت�خ��اف��وا �أو تخ�شوا امل�صاحلة ورموزها‬ ‫و�أ�صحابها و�أنتم �أعرف بهم‪ ..‬ا�سمعوا ن�صيحة الغريب‬ ‫�أف�ضل من قريب خم��ادع‪ ..‬وال ت�أخذكم العزة بالإثم وال‬ ‫يركبكم غرور احلكم وال�سلطة والنفوذ‪ ،‬فالعراق – كما‬ ‫�أثبتت �أحداثه – دوالب هوا ‪� ..‬صاعد ‪ ..‬نازل!!‬

‫االردن ‪ 200‬فل�س‬

‫�سورية ‪ 15‬لرية‬

‫الوزارية"‪ .‬وتابع " نحن نحتاج اىل العقالنية‬ ‫وتغليب امل�صلحة الوطنية على‬ ‫�روي‬ ‫وال�ت ّ‬ ‫ِ‬ ‫امل�صلحة احلزبية"‪ ،‬م�ؤكدا انه "لو مت اتخاذ‬ ‫الكتل لهذا ال�شعار فان جميع امل�شاكل �سيتم‬ ‫حلها"‪.‬‬

‫القب�ض على ع�صابة تتاجر‬ ‫بالأع�ضاء الب�شرية يف بغداد‬ ‫المشرق ‪ -‬قسم األخبار‪:‬‬

‫�أل�ق��ت ال �ق��وات االمنية القب�ض على ع�صابة تتاجر‬ ‫باالع�ضاء الب�شرية وح��ررت خمتطف ًا يف العا�صمة‬ ‫بغداد‪ .‬وذكر بيان لقيادة عمليات بغداد ان "قوة امنية‬ ‫متكنت من �ضبط وتفكيك عبوة نا�سفة يف منطقة حي‬ ‫�أور‪ ،‬و�ضبط م��واد متفجرة يف قرية الوقف �ضمن‬ ‫ق��اط��ع الرا�شدية"‪ .‬وا� �ض��اف ان "قوة م��ن ال�شرطة‬ ‫االحتادية متكنت من �إلقاء القب�ض على ع�صابة تقوم‬ ‫باملتاجرة بالأع�ضاء الب�شرية يف منطقة الغدير ببغداد‬ ‫فيما متكنت قوة من �شرطة النجدة من �إحباط حماولة‬ ‫خطف �أحد املواطنني و�إلقاء القب�ض على اخلاطفني‬ ‫بعد الت�صدي لهم ومطاردتهم‪ ،‬يف �ساحة اللقاء ف� ً‬ ‫ضال‬ ‫عن القاء القب�ض على عدد من املطلوبني وفق مواد‬ ‫قانونية خمتلفة يف عدد من مناطق بغداد خالل الــ‪24‬‬ ‫�ساعة املا�ضية"‪.‬‬

‫رئيس مجلس إدارة‬ ‫يهنئ نقيب الصحفيين العراقيين‬

‫امل�صاحلة الوطنية ‪ ..‬حقن لدماء العراقيني‬ ‫�أكرث ال�سيا�سيني العراقيني منادا ًة للم�صاحلة الوطنية‬ ‫وت �� �س��وي �ق � ًا وت ��روي� �ج� � ًا ل �ه��ا ع�ب�ر الإع� �ل��ام وال�صحف‬ ‫وال�ف���ض��ائ�ي��ات ويف ال �ل �ق��اءات واحل � ��وارات العراقية‬ ‫والعربية والدولية هو الدكتور �إياد عالوي‪ ،‬وهي كلمة‬ ‫حق و�إن�صاف وللأمانة التاريخية نقولها بحقه‪ ،‬وبرغم‬ ‫�أنني مل �أمنحه �صوتي يف االنتخابات الأخ�يرة ولكني‬ ‫�أق��در طروحاته ب�صدد حقن دماء العراقيني والكف عن‬ ‫م�سل�سل الأح�ق��اد والكراهية التي متار�س �ضد ن�صف‬ ‫العراقيني من دون �أي وجه حق!‬ ‫اب �ت��د�أ ع�ل�اوي م���ش��روع امل���ص��احل��ة ال��وط�ن�ي��ة مبطالبة‬ ‫�أ�صحاب القرار ب�إطالق �سراح وزير الدفاع �سلطان ها�شم‬ ‫برغم حماكمة الرجل وجترميه كالتي فعلوها مع عدد من‬ ‫م�س�ؤويل النظام ال�سابق الذين �صدرت بحقهم �أحكام‬ ‫ت�صل لع�شرين �سنة �سجن مثل لطيف ن�صيف جا�سم وزير‬ ‫الثقافة والإعالم!!‬ ‫من تلوثت يداه بدماء العراقيني ال رحمة له‪ ..‬ويف الوقت‬ ‫نف�سه ت�ستحق امل�صاحلة الوطنية مع رموز قوية وم�ؤثرة‬

‫لتحرير امل��دي�ن��ة‪ ،‬م�شرية اىل �إن «قيادة‬ ‫عمليات بغداد و�ضمن عملياتها البطولية‬ ‫يف قاطع الفلوجة‪ ،‬متكنت من قتل �أكرث‬ ‫من ‪ 36‬عن�صرا من داع�ش بينهم ما ي�سمى‬ ‫وايل الفلوجة املدعو (حجي حمزة) وعدد‬ ‫من معاونيه‪ ،‬والقيادي يف تنظيم داع�ش‬ ‫(�أب ��و ع��ام��ر االن �� �ص��اري)‪ ،‬و�إ� �ص��اب��ة �ستة‬

‫�آخ��ري��ن ب �ج��روح»‪ .‬وم��ن جانبها‪� ،‬أعلنت‬ ‫قيادة ال�شرطة االحتادية حترير منطقتي‬ ‫ال���س�ج��ر ��ش�م��ال ال�ف�ل��وج��ة وال�صبيحات‬ ‫�شرقها م��ن �سيطرة داع ����ش‪� ،‬إ��ض��اف��ة �إىل‬ ‫حترير ع�شر مناطق �أخرى جنوب الكرمة‪.‬‬ ‫واو� �ض��ح ان ال �ق��وات متكنت اي��ً��ض��ا من‬ ‫حترير مناطق ال�شهابي ومعمل ال�شتايكر‬ ‫والليفية وخمازن الكرمة ومعمل ال�سمنت‬ ‫وقرية البوعودة وجميلة ومعمل الزيوت‬ ‫ال�شامبو وال�ب��وح��دي��د والنا�صر جنوب‬ ‫ال�ك��رم��ة ��ش��رق ال�ف�ل��وج��ة‪ .‬ونتيجة لتقدم‬ ‫قواتنا البطلة فقد �أعلنت قيادة عمليات‬ ‫ب �غ��داد مقتل وايل داع ����ش يف الفلوجة‬ ‫واك�ث�ر م��ن ‪ 30‬ع�ن���ص� ًرا للتنظيم خالل‬ ‫عملية حترير الفلوجة‪ .‬وقالت القيادة �إن‬ ‫ال�ق��وات امل�شرتكة متكنت خ�لال عمليات‬ ‫ك�سر الإره��اب لتحرير الكرمة والفلوجة‬ ‫من قتل الإرهابي املدعو «حجي حمزة»‪،‬‬ ‫وهو ما ي�سمى بوايل الفلوجة‪ ،‬وعدد من‬ ‫م�ساعديه وجرح �آخرين‪ ..‬وجتري عملية‬ ‫حترير الفلوجة من ‪ 6‬حماور قتالية‪:‬‬ ‫الأول‪ :‬هو املحور ال�شمايل باجتاه ذراع‬ ‫دجلة ومنطقة البو �سودة‪.‬‬ ‫الثاين‪� :‬شمال ال�صقالوية باجتاه منطقة‬ ‫البو �شجل‪.‬‬ ‫الثالث‪ :‬حم��ور الكرمة من ج�سر الكرمة‬ ‫باجتاه مركز الكرمة‪.‬‬

‫الرابع‪ :‬من ال�صبيحات من املعمل االزرق‪.‬‬ ‫اخل��ام ����س‪ :‬م��ن منطقة الليفية وجميلة‬ ‫باجتاه منطقة ال�شهابي‪.‬‬ ‫ال�ساد�س‪ :‬جنوب غ��رب الفلوجة باجتاه‬ ‫امل�ست�شفى االردين‪.‬‬ ‫وب�ع��د ه��ذه االن �ت �� �ص��ارات ال�ساحقة دعا‬ ‫رئي�س جمل�س ال �ن��واب �سليم اجلبوري‬ ‫�إىل التعجيل بتوفري ممرات �آمنة خلروج‬ ‫امل��دن �ي�ين م��ن م��دي�ن��ة ال �ف �ل��وج��ة‪ .‬واعترب‬ ‫اجل�ب��وري عملية حترير مدينة الفلوجة‬ ‫ب�أنها امل�سمار الأخ�ير لنع�ش الإره��اب يف‬ ‫حمافظة الأنبار‪ .‬كما بارك رئي�س املجل�س‬ ‫االعلى اال�سالمي العراقي عمار احلكيم‬ ‫عمليات انطالق حترير مدينة الفلوجة‪.‬‬ ‫وذكر احلكيم "ها قد حانت �ساعة خال�ص‬ ‫�أهلنا يف الفلوجة احلبيبة‪ ،‬وحتريرهم من‬ ‫دن�س الدواع�ش الأ�شرار"‪ .‬وكان قائمّقام‬ ‫ق�ضاء الفلوجة او�ضح �أم�س �أن هناك اكرث‬ ‫من ‪ 50‬الف مواطن ما زال��وا حما�صرين‬ ‫يف الفلوجة‪ ..‬وق��ال "�إن القوات االمنية‬ ‫ا�صبحت قاب قو�سني من حترير الفلوجة‬ ‫وان �ه��اء �سيطرة داع����ش عليها"‪ .‬وي�ضم‬ ‫ق�ضاء الفلوجة والنواحي التابعة له اكرث‬ ‫من ن�صف مليون ن�سمة ويطلق عليها لقب‬ ‫مدينة امل�ساجد لكرثة امل�ساجد فيها‪ ،‬التي‬ ‫ي�صل عددها �إىل ‪ 550‬م�سجدًا‪.‬‬ ‫تفا�صيل �أخرى �ص‪3‬‬

‫يتقدم الدكتور غاندي حممد عبدالكرمي الك�سنزان رئي�س جمل�س �إدارة �صحيفة امل�شرق‪،‬‬ ‫با�سمه وبا�سم جميع العاملني يف ال�صحيفة‪ ،‬ب�أحر التهاين والتربيكات �إىل الزميل‬ ‫م�ؤيد الالمي نقيب ال�صحفيني العراقيني‬ ‫ملنا�سبة فوزه مبن�صب الأمني العام الحتاد ال�صحفيني العرب‪،‬‬ ‫ً‬ ‫خدمة للم�سرية‬ ‫داعي ًا العلي القدير �أن يوفق خطاه‬ ‫الإعالمية يف الوطن العربي عامة ويف العراق‪،‬‬ ‫م�شري ًا �إىل �أن هذا الفوز ي�ؤكد �أن العراق ال‬ ‫يزال بلد الإبداع واحل�ضارة والت�ألق‪.‬‬ ‫الكويت ‪ 100‬فل�س‬

‫ال�سعودية ريال واحد‬

‫ايران ‪ 1000‬ريال‬

‫تركيا ‪ 1‬لرية‬

Profile for Al Mashriq Newspaper

3494 AlmashriqNews  

AlmashriqNews

3494 AlmashriqNews  

AlmashriqNews

Advertisement