Page 12

‫عائلة عراقية تلقى حتفها ً‬ ‫عط�شا يف جبال حمرين‬

‫الرتكمان يدعون �إىل اجتماع‬ ‫م�شرتك حلـل �أزمة الربملـان‬ ‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫دعا رئي�س اجلبهة الرتكمانية �أر�شد ال�صاحلي التحالف الوطني واحتاد القوى اىل عقد اجتماع‬ ‫م�شرتك حلل �أزمة الربملان‪ ،‬حمذر ًا من حتول الأزمة اىل “فو�ضى” ال حتمد عقباها‪ ،‬وفق وكالة‬ ‫املعلومة‪ .‬وقال ال�صاحلي "ان البلد مير مبرحلة تاريخية ونخ�شى ان تتحول الأزمة ال�سيا�سية احلالية‬ ‫هذه �إىل الفو�ضى ال حتمد عقباها"‪ ،‬حمذرا من “احتمالية انهيار العملية ال�سيا�سية يف البالد”‪.‬‬

‫امل�شرق – ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫�أفاد م�صدر �أمني مبحافظة �صالح الدين ب�أن دورية لل�شرطة املحلية بناحية العلم‬ ‫عرثت على جثث عائلة مكونة من خم�سة �أفراد لقوا حتفهم عط�ش ًا يف جبال حمرين‬ ‫�أثناء حماولتهم الفرار من ق�ضاء احلويجة اخلا�ضع ل�سيطرة تنظيم داع�ش بكركوك‪.‬‬ ‫وقال امل�صدر �إن “جمموعة من ال�شرطة كانت تقوم ب�أعمال الدورية الليلية يف ال�ضفة‬ ‫الغربية من جبال حمرين عرثت على اجلثث اخلم�س وهم �أبوان وثالثة �أطفال وقد‬ ‫�أم�سك بع�ضهم ببع�ض من دون وجود �أية �آثار على �أج�سادهم”‪.‬‬

‫رئيس مجلس اإلدارة‬

‫د‪ .‬غاندي محمد عبد الكريم‬

‫‪� 12‬صفحة‬

‫الأربعاء ‪ 18‬من �أيار ‪ 2016‬العدد ‪ 3490‬ـ ال�سنة الثالثة ع�شرة‬

‫‪Wednesday 18 May. 2016 No. 3490 Year 13‬‬

‫(جبهة اإلصالح)‪ :‬لم نتفاوض لتسلّم أي منصب ‪ ..‬والحكومة بنيت على أساس طائفي‬

‫اجلبوري ميدد الف�صل الت�شريعي احلايل‪ ..‬وتوقعات بعدم (التئام �شمل) الربملان خالل هذا ال�شهر‬ ‫المشرق – خاص‪:‬‬

‫بعد توجيه املحكمة االحتادية خطاب ًا اىل‬ ‫جميع �أط��راف دعاوى الطعن بد�ستورية‬ ‫جل�ستي جمل�س النواب لتقدمي �إجاباتهم‬ ‫خ�ل�ال م���دة ‪ 15‬ي ��وم� � ًا ب �غ �ي��ة الإ�� �س ��راع‬ ‫بح�سمها‪ ،‬ب��ات �شبه م��ؤك��د �أن ال جل�سة‬ ‫برملانية �ستعقد خالل هذا ال�شهر خا�صة‬ ‫وان جبهة الإ�صالح ت�صر على د�ستورية‬ ‫جل�ستها اخلا�صة ب�إقالة رئا�سة جمل�س‬ ‫ال �ن��واب احلالية منتظرة ق��رار املحكمة‬ ‫االحت��ادي��ة ب�ه��ذا ال���ش��أن قبل اج ��راء �أي‬ ‫تفاو�ض او ح�ضور اية جل�سة برملانية‪.‬‬ ‫ومع قرار جمل�س النواب‪� ،‬أم�س الثالثاء‪،‬‬ ‫متديد الف�صل الت�شريعي احلايل ملدة �شهر‬ ‫واح��د لإكمال الإ�صالحات والت�شريعات‬ ‫ال�ضرورية فقد دعت هيئة رئا�سة الربملان‬ ‫كافة النواب للح�ضور اىل الربملان بغية‬ ‫ع�ق��د جل�سة ��ش��ام�ل��ة ي�شري اغ �ل��ب الكتل‬ ‫ال�سيا�سية اىل انها لن تعقد مع ال�شروط‬ ‫ال �ت��ي و��ض�ع�ه��ا ك��ل م��ن ن���واب التحالف‬ ‫ال �ك��رد� �س �ت��اين ون � ��واب حت��ال��ف القوى‬ ‫ال�ع��راق�ي��ة‪ ،‬م��ؤك��دي��ن ان�ه��م ل��ن يح�ضروا‬ ‫اية جل�سة برملانية من دون حتقيق هذه‬ ‫ال�شروط‪ .‬ويف هذه الوقت بالذات اكدت‬ ‫جبهة الإ�صالح التي ت�ضم اكرث من ‪100‬‬ ‫نائب �أنها مل ول��ن تتفاو�ض مع اي��ة جهة‬

‫لغر�ض ت�سلم من�صب معني لأنها وقفت‬ ‫�ضد املحا�ص�صة ولأن�ه��ا تعتقد ان هيئة‬ ‫الرئا�سة واحل�ك��وم��ة بنيتا على ا�سا�س‬ ‫طائفي وحما�ص�صاتي بني زعماء الكتل‬ ‫ال�سيا�سية‪ .‬ففي الوقت ال��ذي ينتظر فيه‬ ‫اجل�م�ي��ع ق� ��رارا م��ن امل�ح�ك�م��ة االحت��ادي��ة‬ ‫حول د�ستورية جل�ستي جمل�س النواب‬ ‫امل �ن �ع �ق��دت�ين ال �� �ش �ه��ر امل ��ا�� �ض ��ي‪ ،‬وجهت‬ ‫�أم�س الثالثاء املحكمة االحت��ادي��ة العليا‬ ‫خطاب ًا �إىل جميع اط��راف دع��اوى الطعن‬ ‫يف د��س�ت��وري��ة جل�ستي جمل�س النواب‬ ‫املنعقدتني ال�شهر املا�ضي لتقدمي اجاباتهم‬ ‫وفق ًا للمدد القانونية لكي يت�سنى ح�سمها‬ ‫ب�أ�سرع وقت‪ ،‬م�ؤكدة �أن جل�ستها �ستكون‬ ‫علنية للجميع مبن فيهم اجلمهور‪ .‬وقال‬ ‫القا�ضي عبد ال�ستار ب�يرق��دار املتحدث‬ ‫الر�سمي لل�سلطة الق�ضائية �أن “اطراف‬ ‫الدعوى وجهت لهم كافة تبليغات تلزمهم‬ ‫االجابة عليها حترير ًا خالل مدة ال تتجاوز‬ ‫‪ 15‬يوم ًا من تاريخ التبليغ”‪ .‬و�أ�شار �إىل‬ ‫�أن “االجراءات ت�أتي ليت�سنى للمحكمة‬ ‫حتديد موعد للمرافعة يف هذه الدعاوى‬ ‫التي �ستكون جل�ساتها علنية لكافة اطراف‬ ‫ال��دع��اوى ووكالئهم واجلمهور الراغب‬ ‫باحل�ضور ومن ثم ح�سم الدعاوى وفق‬ ‫اح �ك��ام ال��د��س�ت��ور وال �ق��وان�ين والأنظمة‬

‫النافذة ب�أ�سرع وقت”‪ .‬وبانتظار ح�سم‬ ‫هذه الدعاوى قرر رئي�س الربملان �سليم‬ ‫اجلبوري‪ ،‬ام�س الثالثاء‪ ،‬متديد الف�صل‬ ‫الت�شريعي احلايل ملجل�س النواب‪ .‬وعزا‬ ‫اجل �ب��وري �سبب التمديد اىل «احلاجة‬ ‫املا�سة ال�ستكمال الإ�صالحات والت�شريعات‬

‫(فريق عمل) لإعادة النظر‬ ‫بالتوجـه االقـت�صادي للدولـة‬ ‫المشرق – قسم األخبار‪:‬‬

‫�أعلنت جلنة االقت�صاد واال�ستثمار النيابية‪� ،‬أم�س الثالثاء‪ ،‬عن ت�شكيل فريق عمل من نواب‬ ‫وم�س�ؤولني تنفيذيني لإع��ادة النظر ب�سيا�سة ال��دول��ة االقت�صادية ومتكينها من مواجهة‬ ‫التحديات الراهنة‪ ،‬عاد ًة �أن زيادة ال�ضرائب باتت "مطلب ًا وطني ًا" لتحقيق "العدالة واملوازنة"‬ ‫بني �شرائح املجتمع‪ .‬وقال رئي�س اللجنة جواد البوالين �إن "اللجنة االقت�صادية �ست�شكل‬ ‫فريق ًا ي�ضم �أع�ضاء اللجنتني املالية واالقت�صادية الربملانيتني‪ ،‬وممثلني عن وزارة املالية‬ ‫والبنك املركزي واجلهات املعنية الأخرى"‪ ،‬مبين ًا �أن "الفريق �سيتوىل و�ضع خطة للتعامل‬ ‫مع التحديات االقت�صادية التي تواجه البلد‪ ،‬و�إعادة النظر بال�سيا�سات االقت�صادية‪ ،‬ورفع‬ ‫تقرير ملجل�س النواب ب�ش�أن املوازنة"‪ .‬و�أ�ضاف البوالين �أن "وزارة املالية كان ينبغي �أن تقدم‬ ‫تقرير ًا ب�ش�أن املوازنة كل ت�سعني يوم ًا‪ ،‬يت�ضمن حتليل املعطيات املهمة مثل تقليل االنفاق �أو‬ ‫تر�شيده وال�ضغط على النفقات احلكومية وزيادة الإنتاج املحلي وتن�شيط مبادرات ال�صناعة‬ ‫والزراعة والإ�سكان"‪ ،‬م�ستدرك ًا "لكن الوزارة مل تقم بذلك"‪.‬‬

‫بعد زيادة ساعات القطع‬

‫التميمي يدعو �إىل اجتماع طارئ للحد‬ ‫من التجاوز على ح�صة كهرباء بغداد‬

‫المشرق – قسم األخبار‪:‬‬

‫دعا حمافظ بغداد علي حم�سن التميمي‪� ،‬أم�س الثالثاء‪ ،‬رئي�س جمل�س الوزراء حيدر العبادي لعقد‬ ‫اجتماع طارئ بح�ضور وزير الكهرباء وجميع املحافظني ور�ؤ�ساء جمال�س املحافظات لتحقيق العدالة‬ ‫بني املحافظات يف توزيع الطاقة الكهربائية‪ .‬وقال املحافظ ”ان العا�صمة ويف ظل ارتفاع درجات‬ ‫احلرارة ومع حلول �شهر رم�ضان املبارك ت�شهد انحدارا كبريا بتجهيز �ساعات الطاقة الكهربائية مما‬ ‫�سبب تذمرا كبريا لدى املواطنني ب�سبب االنقطاعات امل�ستمرة بالطاقة الكهربائية”‪ .‬وطالب التميمي‬ ‫بالوقت ذاته العبادي “ب�ضرورة عقد اجتماع طارئ وعاجل لو�ضع حلول منا�سبة لهذه امل�شكلة‬ ‫املتفاقمة واحلد من التجاوزات على احل�صة املقررة لتجهيز العا�صمة بالطاقة الكهربائية“‪.‬‬

‫وارن يك�شف‪ 6000 :‬جنيب‪ :‬احلكومة تبذل جهد ًا كبري ًا املرور‪ :‬ال يحق لرجال الأمن �سحب‬ ‫م�ستـ�شار من التحـالف يف ال�سـيـطرة على الأزمـة املـالـيـة �سنويات العجالت �إال يف حالة واحدة‬ ‫الدولـي فـي العــراق‬

‫المشرق – قسم األخبار‪:‬‬

‫المشرق – قسم األخبار‪:‬‬

‫ك���ش��ف امل �ت �ح��دث ب��ا��س��م التحالف‬ ‫ال � � ��دويل � �س �ت �ي��ف وارن‪� ،‬أم�����س‬ ‫ال�ث�لاث��اء‪ ،‬ع��ن �أع ��داد امل�ست�شارين‬ ‫الع�سكريني العاملني يف العراق‪،‬‬ ‫مو�ضحا �أنهم متعددو اجلن�سيات‪.‬‬ ‫وق��ال وارن خ�لال م�ؤمتر �صحفي‬ ‫عقده ام�س مبقر ال�سفارة الأمريكية‬ ‫يف ب �غ��داد‪� ،‬إن "عدد م�ست�شاري‬ ‫التحالف ال ��دويل يف ال �ع��راق بلغ‬ ‫‪� 6‬آالف م�ست�شار"‪ .‬و�أ�� �ض ��اف‬ ‫وارن �أن "�أربعة �آالف من ه�ؤالء‬ ‫امل�ست�شارين �أمريكيون‪ ،‬والباقني‬ ‫م��ن دول �أخرى"‪ .‬وك��ان املتحدث‬ ‫ب��ا� �س��م ال �ت �ح��ال��ف ال� ��دويل �ستيف‬ ‫وارن �أعلن �أن �أقل من ‪ 200‬جندي‬ ‫من قوات م�شاة البحرية الأمريكية‬ ‫"املارينز" و�صلوا العراق م�ؤخر ًا‪،‬‬ ‫مبين ًا �أن مهمة ه ��ؤالء اجلنود هي‬ ‫ح�م��اي��ة امل�ست�شارين الأمريكيني‬ ‫امل ��وج ��ودي ��ن يف ق �� �ض��اء خممور‬ ‫ج�ن��وب مدينة امل��و��ص��ل‪ .‬ي��ذك��ر �أن‬ ‫ع�شرات امل�ست�شارين الأمريكيني‬ ‫متواجدون يف العديد من مناطق‬ ‫ال�ع��راق لتدريب ال�ق��وات العراقية‬ ‫والتن�سيق معها ملواجهة داع�ش‪.‬‬

‫القانونية النيابية‪ :‬الت�صويت على قانون اخلدمة‬ ‫االحتادي والدرجات اخلا�صة �سينهي املحا�ص�صة‬ ‫المشرق – قسم األخبار‪:‬‬

‫�أك��دت ع�ضوة اللجنة القانونية حمدية احل�سيني �ضرورة معاودة‬ ‫جمل�س ال �ن��واب اىل عقد جل�ساته وا�ستئناف عمله الت�شريعي‬ ‫والرقابي‪ ,‬مبينة ان الت�صويت على قانون اخلدمة االحتادي وقانون‬ ‫الدرجات اخلا�صة �سينهي ملف املحا�ص�صة من خالل جمل�س اخلدمة‪.‬‬ ‫وقالت احل�سيني ان "ر�ؤ�ساء الكتل ال�سيا�سية �أجمعوا على اعادة‬ ‫الربملان اىل عمله الرقابي والت�شريعي وعقد جل�سة �شاملة‪ ,‬لال�ستمرار‬ ‫باملهام املناطة به‪ ,‬خ�صو�ص ًا وان غياب الكتل قد �أثر حتى على رئا�سة‬ ‫ثمـــــــن‬ ‫الن�سخة‬

‫ال�ضرورية الالزمة حتقيقا مل�صالح البالد‬ ‫ال�ع�ل�ي��ا»‪ .‬يف غ���ض��ون ذل��ك اب�ل�غ��ت دائ��رة‬ ‫املتابعة الربملانية النواب باحل�ضور �إىل‬ ‫مبنى الربملان غدا اخلمي�س من اجل عقد‬ ‫جل�سة موحدة و�شاملة‪ .‬وقالت النائبة‬ ‫عن جبهة اال�صالح تافكة احمد ان “دائرة‬

‫املتابعة ابلغت جميع النواب باحتمال عقد‬ ‫جل�سة �شاملة يوم غد اخلمي�س وطالبتهم‬ ‫بالتواجد يف مبنى ال�برمل��ان �صباحا”‪.‬‬ ‫و�شددت تافكة على “�ضرورة ابعاد رئا�سة‬ ‫املجل�س املقالة وت�شكيل هيئة جديدة من‬ ‫اج��ل امل�ضي ب��الإ��ص�لاح��ات ال�ت��ي ينادي‬

‫بها ال�شعب العراقي”‪ ،‬مبينة ان “هناك‬ ‫بع�ض الكتل ال�سيا�سية تعمل على عرقلة‬ ‫هذه اخلطوة”‪ .‬وت�أتي هذه التطورات يف‬ ‫الوقت الذي وجهت بع�ض االتهامات اىل‬ ‫ن��واب جبهة الإ��ص�لاح املعت�صمني بانهم‬ ‫معرقلون النعقاد جل�سات الربملان وبانهم‬ ‫يبحثون عن منا�صب لي�أتي ال��رد �سريعا‬ ‫من املتحدث با�سم جبهة اال�صالح هيثم‬ ‫اجلبوري الذي اكد ان النواب املعت�صمني‬ ‫مل ول��ن يتفاو�ضوا م��ع اي��ة جهة لغر�ض‬ ‫ا�ستالم من�صب معني النهم وق�ف��وا �ضد‬ ‫املحا�ص�صة‪ ،‬م�ضيفا ان جبهة اال�صالح‬ ‫تعتقد ب� ��أن هيئة ال��رئ��ا��س��ة واحلكومة‬ ‫بنيتا على ا�سا�س طائفي وحما�ص�صاتي‬ ‫ب�ين زع�م��اء الكتل ال�سيا�سية‪ .‬واو�ضح‬ ‫اجلبوري ان جبهة اال�صالح لديها م�شروع‬ ‫�سيا�سي و�صوتت على نظامها الداخلي‬ ‫و�شكلت هي�أة �سيا�سية وتفاو�ضية ولدينا‬ ‫زيارات مكوكية ملختلف الكتل ال�سيا�سية‬ ‫ال �ق��ري �ب��ة م ��ن ت��وج �ه �ن��ا وك ��ذل ��ك ملمثلية‬ ‫االمم امل �ت �ح��دة‪ .‬وا� �ض��اف اجل �ب��وري ان‬ ‫الهدف من الزيارة هو ل�شرح م�شروعها‬ ‫ال�سيا�سي واه��داف �ه��ا ال���س��ام�ي��ة‪ ،‬مبين ًا‬ ‫ان الكتل ال�سيا�سية لديها ال �ق��درة على‬ ‫اع�ط��ائ�ن��ا ن�صف احل �ك��وم��ة م��ن اج ��ل ان‬ ‫مت��رر الكابينة ال��وزاري��ة‪ .‬وك��ان رئي�س‬

‫جمل�س النواب �سليم اجلبوري قد بحث‬ ‫مع رئي�س جمل�س الوزراء حيدر العبادي‬ ‫بح�ضور الهيئة ال�سيا�سية لتحالف القوى‬ ‫العراقية وم�ست�شار االم��ن الوطني فالح‬ ‫الفيا�ض ت�ط��ورات الأو� �ض��اع ال�سيا�سية‬ ‫والأم�ن�ي��ة واالقت�صادية‪ ،‬بالإ�ضافة اىل‬ ‫ملفي املعتقلني وال�ن��ازح�ين �إ��ض��اف��ة اىل‬ ‫بحث تداعيات الأزمة ال�سيا�سية احلالية‬ ‫و�آل� �ي ��ات اال�� �س ��راع ب�ت�ط��وي�ق�ه��ا واي �ج��اد‬ ‫احل��ل��ول ال�ل�ازم ��ة ل��ذل��ك ويف مقدمتها‬ ‫معاجلة اخللل يف امللف الأمني والوقوف‬ ‫على ا�سباب اخلروقات الأخرية وحما�سبة‬ ‫املتورطني فيها وتوفري الظروف املنا�سبة‬ ‫ل�ع��ودة عمل ال�برمل��ان بال�سرعة املمكنة‪،‬‬ ‫وت�سريع وترية تنفيذ م�شروع الإ�صالح‬ ‫ال�شامل بكافة ج��وان�ب��ه‪ ،‬ب��الإ��ض��اف��ة اىل‬ ‫توفري الدعم والرعاية الالزمة للنازحني‬ ‫واال�� �س ��راع يف اج � ��راءات اع��ادت �ه��م اىل‬ ‫مدنهم وت�أهيل واع��ادة اعمار تلك املدن‬ ‫وتقدمي التخ�صي�صات الالزمة لذلك‪ .‬ي�أتي‬ ‫ذلك يف وقت غادر فيه رئي�س اجلمهورية‬ ‫ف�ؤاد مع�صوم اىل �إقليم كرد�ستان واللقاء‬ ‫مع امل�س�ؤولني بهدف اقناع النواب الكرد‬ ‫على ال�ع��ودة اىل بغداد وح�سم الق�ضايا‬ ‫العالقة ب�ين �إقليم كرد�ستان واحلكومة‬ ‫االحتادية يف بغداد‪.‬‬

‫الوزراء"‪ ,‬م�شرية اىل ان "هناك حاجة ملحا�سبة امل�س�ؤولني عن امللف‬ ‫الأمني ب�سبب اخلروقات الأخ�يرة التي �شهدتها البالد‪ ,‬حتت قبة‬ ‫الربملان"‪ .‬ونوهت احل�سيني اىل ان "جل�سة الربملان من �ش�أنها ان‬ ‫حتل العديد من املوا�ضيع من خالل الت�صويت على القوانني املهمة‪,‬‬ ‫مثل قانون املحكمة االحتادية‪ ,‬والدرجات اخلا�صة والعفو العام‪,‬‬ ‫واخلدمة االحتادية"‪ ,‬مو�ضحة ان "قانون اخلدمة ميكن ان ي�سهم‬ ‫ب�شكل كبري يف الق�ضاء على املحا�ص�صة‪ ,‬من خالل جمل�س اخلدمة‬ ‫االحتادي‪ ,‬امل�س�ؤول عن عمليات التعيني يف كافة البالد"‪.‬‬

‫االردن ‪ 200‬فل�س‬

‫�سورية ‪ 15‬لرية‬

‫�أكدت ع�ضوة اللجنة املالية يف جمل�س النواب العراقي جنيبة جنيب ان احلكومة‬ ‫العراقية تبذل جهدا كبريا يف ال�سيطرة على االزم��ة املالية التي مير بها البلد‪.‬‬ ‫وقالت جنيب "ان الدليل على �سيطرة احلكومة على الو�ضع املايل املت�أزم هو دفع‬ ‫رواتب املوظفني طوال اال�شهر املا�ضية‪ ،‬وا�ستمرارها يف حماربة ع�صابات داع�ش‬ ‫االرهابية"‪ .‬وا�ضافت انه "على الرغم من ال�سيطرة على االزمة املالية احلالية اال ان‬ ‫هذه االزمة تعترب �صعبة جدا نتيجة احلرب �ضد داع�ش االرهابي وهبوط ا�سعار‬ ‫النفط التي ت�شري التوقعات �إىل ارتفاعها خالل الفرتة املقبلة‪ ،‬حيث ت�شري االنباء‬ ‫�إىل ان النفط �سي�صل �إىل "‪ "50‬دوالرا للربميل الواحد‪ ،‬وهذا االرتفاع �سي�سهم يف‬ ‫تخفي�ض االزمة املالية ن�سبيا"‪ .‬ي�شار �إىل ان العراق يعاين ازمة مالية �صعبة ب�سبب‬ ‫انخفا�ض ا�سعار النفط العاملية‪ ،‬التي تزامنت مع احلرب التي تخو�ضها القوات‬ ‫العراقية �ضد ع�صابات داع�ش الوهابية‪.‬‬

‫المشرق – قسم األخبار‪:‬‬

‫�أكدت مديرية املرور العامة عدم احقية قيام رجال االمن ب�سحب ال�سنويات من ال�سائقني‬ ‫اال يف حالة كانت املركبات بدون لوحات‪ ،‬وفيما �شددت على ان رفع لوحات املركبات‬ ‫هو اجراء خمالف للقانون وممنوع ب�شكل مطلق‪ ،‬او�ضحت ان حما�سبة ال�سائقني على‬ ‫اجازة ال�سوق تنح�صر مبنت�سبي املرور فقط‪ .‬وقال املتحدث با�سم املديرية عمار وليد‬ ‫ان "رجال االمن ال ميلكون احلق ب�سحب ال�سنويات من ال�سائقني اال يف حالة كانت‬ ‫ال�سيارة بدون لوحات"‪ ،‬م�ضيف ًا �أن "بعد �سحب م�ستم�سكات املركبات املخالفة يجب ان‬ ‫حتول تلك االوراق اىل املرور لغر�ض املحا�سبة حيث ال يحق لرجال االمن اتخاذ اي‬ ‫اجراء ا�ضايف او ابقاء م�ستم�سكات املركبات لديهم"‪ .‬واو�ضح وليد ان "رفع لوحات‬ ‫املركبات هو اجراء خمالف للقانون وممنوع ب�شكل مطلق على جميع اجلهات"‪ ،‬م�شري ًا‬ ‫اىل ان "حما�سبة ال�سائقني على اجازة ال�سوق تنح�صر مبنت�سبي املرور فقط وال يحق‬ ‫لأية جهة اخرى املطالبة بها"‪.‬‬

‫الشهود يؤكدون وعمليات بغداد تنفي‬

‫ع�شرات ال�ضحايا ب�أربعة تفجريات يف منطقتي ال�صدر وال�شعب‬ ‫المشرق – قسم األخبار‪:‬‬

‫�شهدت بغداد‪� ،‬أم�س الثالثاء‪ ،‬يوما جديدا‬ ‫دام �ي��ا‪ ،‬حيث ا�ستهدفت �أرب �ع��ة تفجريات‬ ‫� �س��وق�ين ��ش�ع�ب�ي�ت�ين يف م��دي�ن�ت��ي ال�صدر‬ ‫وال �� �ش �ع��ب راح �ضحيتها ال �ع �� �ش��رات من‬ ‫امل��واط �ن�ين‪ .‬ويف وق��ت ن�ف��ت ف�ي��ه عمليات‬ ‫بغداد حدوث تفجريات يف منطقتي جميلة‬ ‫والأمني‪ ..‬فقد �أعلنت م�صادر �أمنية و�أخرى‬ ‫طبية عراقية مقتل وجرح نحو ‪� 80‬شخ�صا‬ ‫على الأقل ام�س الثالثاء يف اربعة تفجريات‬ ‫ا��س�ت�ه��دف��ت ��س��وق�ين �شعبيتني يف �شمال‬ ‫وج�ن��وب ب �غ��داد‪� ،‬أح��ده��ا نفذته انتحارية‬ ‫ترتدي حزاما نا�سفا‪ .‬وق��ال �ضابط برتبة‬ ‫عقيد يف ال�شرطة انه "قتل ‪� 18‬شخ�صا على‬ ‫الأق��ل و�أ�صيب ‪ 37‬بجروح ج��راء انفجار‬ ‫عبوة نا�سفة �أعقبه هجوم انتحاري بحزام‬ ‫نا�سف"‪ .‬وقال الناطق با�سم قيادة عمليات‬ ‫بغداد العميد �سعد معن "من خالل الأ�شالء‬ ‫ونتائج املعلومات الأولية تبني �أن االعتداء‬ ‫نفذ من خ�لال انتحارية �إرهابية"‪ .‬ووقع‬ ‫االعتداء املزدوج قرابة منت�صف النهار يف‬ ‫داخل �سوق �شعبية يف منطقة ال�شعب‪ ،‬يف‬ ‫�شمال �شرق بغداد‪ ،‬وبعد وق��ت ق�صري من‬

‫الكويت ‪ 100‬فل�س‬

‫هذا احلادث االجرامي �أفاد م�صدر �أمني ب�أن‬ ‫‪ 38‬مدنيا �سقطوا بني قتيل وجريح بتفجري‬ ‫ال�سيارة املفخخة‪ ،‬ال��ذي ا�ستهدف «علوة‬ ‫جميلة» يف مدينة ال�صدر �شرقي بغداد‪.‬‬ ‫وقال امل�صدر �إن «�سيارة مفخخة انفجرت‬

‫ال�سعودية ريال واحد‬

‫ايران ‪ 1000‬ريال‬

‫يف ع�ل��وة جميلة ق��رب �ساحة ‪ 55‬مبدينة‬ ‫ال���ص��در �شرقي ب �غ��داد‪ ،‬ا�سفر عنها مقتل‬ ‫‪ 15‬مدنيا‪ ،‬وا�صابة ‪� 18‬آخرين بجروح»‪.‬‬ ‫وت�سجل العا�صمة بغداد‪ ،‬خروقات امنية‬ ‫متكررة متمثلة بعمليات خطف وت�سليب‬

‫تركيا ‪ 1‬لرية‬

‫و�سرقة واغتياالت‪ ،‬ا�ضافة �إىل تفجريات‬ ‫باحزمة وعبوات نا�سفة و�سيارات مفخخة‪،‬‬ ‫ت�ستهدف املدنيني والقوات االمنية على حد‬ ‫�سواء‪ ،‬عادة ما ت�سفر عن وقوع الع�شرات‬ ‫من ال�ضحايا بني قتيل وجريح‪.‬‬

Profile for Al Mashriq Newspaper

3490 AlmashriqNews-  

AlmashriqNews-

3490 AlmashriqNews-  

AlmashriqNews-

Advertisement