Page 12

‫احتياطي العراق ‪ 55‬مليار دوالر و‪ 80‬طن ذهب فقط!‬

‫�إعادة افتتاح منفذ طريبيل الأ�سبوع احلايل‬ ‫امل�شرق ‪ -‬ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫� َ‬ ‫أك��د حماف��ظ الأنبار �صهيب ال��راوي موافق��ة رئي�س الوزراء حي��در العبادي عل��ى فتح منفذ‬ ‫طريبي��ل احلدودي م��ع االردن اال�سبوع احلايل‪ .‬وق��ال الراوي �إنه «ح�صل��ت موافقة العبادي‬ ‫عل��ى فتح منفذ طريبيل احلدودي مع االردن‪ ،‬وامكانية التبادل التجاري ودخول ال�سلع واملواد‬ ‫الغذائية ونقل امل�سافرين عرب منفذ طريبيل الواقع على احلدود العراقية الأردنية»‪ .‬وا�ضاف‬ ‫«ان املحافظ��ة �ستقوم بفتح املنفذ خالل �أ�سبوع واحد‪ ،‬بعد ح�س��م بع�ض االجراءات االدارية‪،‬‬ ‫ً‬ ‫ف�ضال عن تواجد مكثف للقوات امل�شرتكة حلماية هذا املنفذ من الهجمات الإرهابية»‪.‬‬

‫امل�شرق ‪ -‬ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫َ‬ ‫ك�شف ع�ض��و اللجنة املالية النيابية �سرحان �أحمد عن بلوغ احتياط��ي العراق من العملة النقدية ‪55‬‬ ‫ملي��ار دوالر والذه��ب بلغ ‪ 80‬طنا‪ .‬وقال �سرح��ان �إن «احتياطي ثروات الع��راق من العملة والذهب‬ ‫ينخف���ض �سنة بعد اخرى ب�شكل تدريجي وباالخ�ص احتياطي الدوالر»‪ .‬ي�شار اىل ان البنك املركزي‬ ‫ك�ش��ف‪ ،‬يف وقت �سابق‪ ،‬ان احتياطي البنك يرتاوح ما بني ‪ 61- 57‬مليار دوالر‪ ،‬فيما اكد ان البنك ال‬ ‫ي�ستطيع اقرا�ض احلكومة من اخلزينة او االحتياطي‪.‬‬

‫رئيس مجلس االدارة‬

‫د‪ .‬غاندي محمد عبد الكريم‬

‫‪� 12‬صفحة‬

‫ال�سبت املوافق ‪ 23‬من ني�سان ‪ 2015‬العدد ‪ 3473‬ـ ال�سنة الثانية ع�شرة‬

‫‪Saturday 23 April. 2015 No. 3473 Year 12‬‬

‫الجنابي يكشف عن قطع الماء والطعام عن النواب المعتصمين ‪ ..‬و(الفضيلة) تنضم لركبهم‬

‫جـولـة ماراثـونـية جديدة ملعـ�صـوم مـع الكـتـل ال�سـيا�سـية‬ ‫والعـبادي ينتـظر التـئام البـرملـان لتـقدمي كـابينـته الوزارية‬ ‫المشرق – خاص‪:‬‬

‫يَبد�أ اليوم ال�سبت رئي�س جمهورية العراق ف�ؤاد‬ ‫مع�صوم ب�ج��ول��ة وا��س�ع��ة ي �ج��ري خ�لال�ه��ا لقاءات‬ ‫مو�سعة مع الكتل ال�سيا�سية بحثا عن حل منا�سب‬ ‫للأزمة ال�سيا�سية التي مير بها البلد يف وقت ا�ستمر‬ ‫فيه النواب باعت�صامهم حتت قبة الربملان مطالبني‬ ‫بالتغيري واال� �ص�ل�اح ب��رغ��م م�ن��ع ال �ق��وات الأمنية‬ ‫ادخ��ال امل��اء والطعام اىل قاعة جمل�س النوّاب كما‬ ‫ك�شف ذل��ك النائب ع��دن��ان اجلنابي ال��ذي اختاره‬ ‫ال �ن��واب املعت�صمون لإدارة جل�ساتهم‪ ,‬وذك��رت‬ ‫م�صادر �صحفية ان�ضمام ن��واب كتلة الف�ضيلة اىل‬ ‫النواب املعت�صمني بعد جتميد ال�سيد ال�صدر لكتلة‬ ‫االح ��رار‪ ،‬فيما اك��د رئي�س ال ��وزراء حيدر العبادي‬ ‫انه بانتظار انعقاد جل�سة برملانية �شاملة للت�صويت‬ ‫على القائمتني الوزاريتني اللتني �سبق وان قدمهما‬ ‫للربملان يف وقت �سابق‪ .‬وت�أتي هذه التطورات يف‬ ‫وقت اكد فيه رئي�س جمل�س النواب امل�ؤقت عدنان‬ ‫اجلنابي ان اجلل�سة الربملانية مفتوحة وان يوم غد‬ ‫االحد �ستجري مناق�شة اال�سماء التي ر�شحت ل�شغل‬ ‫منا�صب هيئة رئا�سة ال�برمل��ان‪ ،‬لكن مقرر الربملان‬ ‫عماد يوخنا رجح عقد جل�سة الربملان يوم االثنني‬ ‫او الثالثاء من اال�سبوع احلايل‪ .‬االحداث املت�سارعة‬ ‫اجلمهورية ف ��ؤاد مع�صوم‬ ‫ت�شري اىل رف�ض رئي�س‬ ‫ِ‬ ‫ت�صريح‬ ‫يف‬ ‫مع�صوم‬ ‫د‬ ‫و�شد‬ ‫عمل الربملان‪..‬‬ ‫َ‬ ‫تعطي َل ِ‬ ‫ٍ‬ ‫احلكومة العراقية برملاين‪ٌ،‬‬ ‫عمل‬ ‫ِ‬ ‫على ان برنامجَ ِ‬ ‫وعلى جمل�س النواب ان يُدي َر اعما َل ُه‪ ،‬كا�شفا عن‬ ‫لقاءات مكثف ٍة �سيُجريها ابتداء من اليوم ال�سبت مع‬ ‫ٍ‬

‫الرئي�س مع�صوم يلتقي وفد ًا من النواب املعت�صمني‬

‫لالزمة التي‬ ‫حل‬ ‫ال�سيا�سية‬ ‫الكتل‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫جميع ِ‬ ‫للتو�صل اىل ٍ‬ ‫ِ‬ ‫يعي�شها العراق‪ .‬وق��ال مع�صوم �إن��ه «ال ميكن �إقالة‬ ‫رئي�س اجلمهورية �إال بقرار من املحكمة االحتادية‪،‬‬ ‫والذين يتحدثون عن �إقالة رئي�س الوزراء �أو رئي�س‬ ‫اجلمهورية‪ ،‬ال توجد لديهم معلومات كافية حول هذا‬ ‫الأمر»‪ ،‬مبينا انه «على الأطراف ال�سيا�سية ان تتفق‬ ‫فيما بينها‪ ،‬وال ميكن ان ي�ستمر هذا الو�ضع احلايل‪،‬‬ ‫ومن غري املمكن ان يكون لدينا برملانان �أو حكومتان‬ ‫يف ال �ع��راق»‪ .‬وحت��دث مع�صوم ح��ول �إق��ال��ة رئي�س‬ ‫ال��وزراء حيدر العبادي لنواب رئي�س اجلمهورية‬

‫ون��واب رئي�س ال ��وزراء فقال «يبدو ان��ه حينما مت‬ ‫اختيار حيدر العبادي ملن�صب رئا�سة الوزراء‪ ،‬كانت‬ ‫لديه بع�ض اخلطوات التي يريد القيام بها‪ ،‬وكان‬ ‫يخفي �أو انه مل يتحدث عن وجود بع�ض امل�شاكل مع‬ ‫ال��وزراء‪� ،‬أو مع بع�ض امل�ؤ�س�سات‪ ،‬وعلى اثرها قام‬ ‫بتنفيذ هذه اخلطوات‪ ،‬ومنها اقالة النواب الثالثة‬ ‫لرئي�س اجلمهورية‪ ،‬و�إقالة النواب الثالثة لرئي�س‬ ‫ال� ��وزراء‪ ،‬وب ��دون م �� �ش��اورات‪ ،‬وامل�ل�ف��ت للنظر �أن‬ ‫الربملان قام ب�إقرار تنفيذ الإق��االت بعد �ساعات فقط‬ ‫من �إع�لان العبادي‪ ،‬ومنذ ذلك احلني ب��د�أت امل�شاكل‬

‫الهجرة تطلق منحة ال�سبهان‪ :‬ال�صدر (الرجل الأول) يف حل �أزمات العراق‬

‫املرجعية تدعو احلكومة‬ ‫�إىل حتقيق العدالة للجميع ولي�س املقربني فقط‬ ‫المشرق ‪ -‬قسم األخبار‪:‬‬

‫دعت املرجعية الدينية املتمثلة بال�سيد علي ال�سي�ستاين‬ ‫ِ‬ ‫من بيدهم ال�سلطة �إىل حتقيق ر�ضا الغالبية ال�ساحقة من‬ ‫النا�س ال االقلية املقربة منهم �سواء �أكانوا من حزبه �أو من‬ ‫بطانته �أم من �أ�صحاب الرثوة واملال �أم من �أ�صحاب النفوذ‬ ‫�أم من املتملقني وغريهم‪ .‬وقال ممثل املرجعية يف كربالء‬ ‫املقد�سة ال�شيخ عبد املهدي الكربالئي خالل خطبة اجلمعة‬ ‫يف ال�صحن احل�سيني املقد�س �أن «الغالبية من النا�س تقع‬ ‫على �أيديهم حتريك عجلة احلياة يف املجتمع ويدافعون‬ ‫عن البلد ويحمون مقد�ساته وي�صونون اعرا�ض مواطنيه‬ ‫ويعملون ويتعبون انف�سهم اكرث من الآخرين ويحبون‬

‫بلدهم ويتفانون يف خدمته هم الطبقة ال�ساحقة من عامة‬ ‫النا�س»‪ .‬وبني �أن «�إن�صاف الله العمل ب�أوامره واالنتهاء‬ ‫عن زواج��ره مقابال بذلك نعمه‪ .‬وهو �أول الإن�صاف ف�إنه‬ ‫�سبحانه قد �أنعم علينا نعم ًا ال حت�صى‪ ،‬فلي�س من الإن�صاف‬ ‫�أن نع�صيه بها ونكفر نعمه وان ال نر�ضى لأنف�سها �إال‬ ‫بحقائق الدين ال�صادقة ومعارف الهدى احلقة فنعبد الله‬ ‫مبا يحب وير�ضى‪ ..‬وان نختار ما اختار لنا وا�صطفى‬ ‫من �أئمة احلق لأنه �سبحانه اختارهم بعد علم ب�إن�صافهم‬ ‫و�صدقهم وطهارتهم وطيبهم ولي�س م��ن الإن���ص��اف �أن‬ ‫نرتكهم فنقتدي بغريهم ف�ضال عمن عاداهم {و�أَ ْن ِ�ص ِف‬ ‫ا�س مِ نْ َن ْف ِ�س َك}»‪.‬‬ ‫ال َّن َ‬

‫مقرر جمل�س النواب‪ :‬اجلل�سة تعقد االثنني �أو الثالثاء‬ ‫المشرق ‪ -‬قسم األخبار‪:‬‬

‫تظهر من هنا وهناك»‪ .‬وكان النائب عدنان اجلنابي‬ ‫الذي اختاره النواب املعت�صمون الدارة جل�ساتهم قد‬ ‫ك�شف عن منع القوات الأمنية ادخال املاء والطعام‬ ‫اىل قاعة جمل�س ال�ن��وّاب‪ ،‬م�شريا اىل �إن “القوات‬ ‫الأمنية امل�س�ؤولة عن حماية قاعة جمل�س النواب‬ ‫منعتني‪ ،‬منذ ليلة �أم�س‪ ،‬من �إدخال �أي كامريا لنقل‬ ‫وقائع جل�سة اليوم من داخل قبة الربملان”‪ .‬و�أ�ضاف‬ ‫�أن “املاء والطعام وبقية اخلدمات الأخ��رى منعت‬ ‫�أي�ضا من الو�صول �إىل النواب املعت�صمني الذين‬ ‫�صوتوا على �إقالة رئي�س الربملان ونائبيه”‪ .‬م�شددا‬

‫على �أن “قاعة الربملان للجميع وملك اجلميع وال‬ ‫ميكن �أن تكون جلهة دون �أخرى”‪ .‬ي�أتي ذلك بعد ان‬ ‫عقد جمل�س النواب جل�سة مت خاللها ا�ستالم ا�سماء‬ ‫النواب املر�شحني لت�سنم منا�صب هيئة رئا�سة الربملان‬ ‫حيث تقدم ثمانية مر�شحني ل�شغل هذه املنا�صب حيث‬ ‫ك�شف م�صدر برملاين مطلع عن تر�شيح ثمانية نواب‬ ‫م��ن كتل �سيا�سية خمتلفة ملن�صب رئي�س الربملان‬ ‫ونائبيه خلف ًا لهيئة الرئا�سة املقالة‪ ،‬وق��ال امل�صدر‬ ‫�إن «�ستة نواب من كتل �سيا�سية عدة قدموا �سريهم‬ ‫الذاتية لرئي�س الربملان امل�ؤقت النائب عدنان اجلنابي‬ ‫كمر�شحني ملن�صب رئي�س جمل�س النواب بعد اقالة‬ ‫رئي�سه ال�سابق �سليم اجلبوري»‪ ،‬مبين ًا �أن «املر�شحني‬ ‫هم رئي�س كتلة ائتالف القوى العراقية احمد امل�ساري‬ ‫والنائب عن حتالف القوى حممد متيم‪ ،‬والنائب عن‬ ‫ائتالف العراق قتيبة اجلبوري والنائب عن حتالف‬ ‫القوى احمد اجلبوري والنائب عن حتالف القوى‬ ‫�صالح العبيدي والنائب عن التحالف الوطني زاهر‬ ‫العبادي»‪ .‬و�أ�ضاف امل�صدر �أن «نائبني قدما �سريتيهما‬ ‫الذاتيتني كمر�شحني ملن�صبي النائبني االول والثاين‬ ‫لرئي�س الربملان هما النائب عن ائتالف املواطن نيازي‬ ‫معمار اوغلو والنائب عن التحالف الكرد�ستاين‬ ‫عادل نوري»‪ ،‬م�شري ًا �إىل �أن «رئي�س الربملان امل�ؤقت‬ ‫عدنان اجلنابي �سيعر�ض الت�صويت على املر�شحني‬ ‫خالل اجلل�سة املقبلة للربملان املقرر انعقادها يوم غد‬ ‫االحد كما �صرح بذلك الرئي�س امل�ؤقت للربملان عدنان‬ ‫اجلنابي»‪ .‬وك��ان النائب �أحمد اجلبوري قد ا�شار‬ ‫اىل تزايد �أع��داد النواب املعت�صمني رغم ان�سحاب‬

‫كتلة الأح ��رار‪ .‬وا��ض��اف اجل�ب��وري يف ت�صريح �أن‬ ‫«النواب �سي�ستمرون يف اعت�صامهم ولديهم خارطة‬ ‫طريق لتنفيذ خطواتهم اال�صالحية املت�ضمنة انهاء‬ ‫املحا�ص�صة والق�ضاء على ال�ف���س��اد»‪ .‬ام��ا ائتالف‬ ‫الوطنية بزعامة �إياد عالوي‪ ،‬فقد اكد ا�ستمرار نوابه‬ ‫يف اعت�صامهم‪ .‬وقال يف بيان انه ي�ؤكد ا�ستمراره‬ ‫يف الدعوة �إىل اقامة الدولة املدنية‪ ،‬والق�ضاء على‬ ‫املحا�ص�صة الطائفية وال�سيا�سية و�إنهاء �سيا�سات‬ ‫الإق �� �ص��اء والتهمي�ش وحم��ارب��ة الف�ساد وحتقيق‬ ‫امل�صاحلة الوطنية‪ .‬ويف ظل االزمة الربملانية هذه‬ ‫اكد رئي�س جمل�س الوزراء حيدر العبادي انه التزم‬ ‫ون�ف��ذ مب��ا تعهد ب��ه ام��ام ال�شعب ال�ع��راق��ي بتقدمي‬ ‫قائمتني للتغيري الوزاري‪ ،‬فيما ا�شار اىل انه ينتظر‬ ‫ان�ت�ظ��ام ع�م��ل جمل�س ال �ن��واب ل�غ��ر���ض الت�صويت‬ ‫عليهما‪ .‬وقال املتحدث با�سم رئي�س جمل�س الوزراء‪،‬‬ ‫�سعد احلديثي‪� ،‬إن «حيدر العبادي التزم مبا تعهد به‬ ‫امام ال�شعب العراقي وقدم قائمتني للتغيري الوزاري‬ ‫اىل جمل�س النواب»‪ .‬وا�ضاف احلديثي ان «رئي�س‬ ‫جمل�س ال� ��وزراء يتطلع اىل ان�ت�ظ��ام عمل جمل�س‬ ‫النواب لغر�ض عقد جل�سة برملانية للت�صويت على‬ ‫القائمتني املقدمتني اىل ال�برمل��ان»‪ .‬من جانب �آخر‬ ‫ك�شف النائب عن كتلة بدر النيابية رزاق احليدري‬ ‫ان رئي�س جمل�س ال ��وزراء حيدر العبادي �سيقدم‬ ‫اال�سبوع املقبل اىل الربملان ا�سماء ل�سبعة وزراء‬ ‫ج��دد‪ ،‬فيما ا�شار اىل ان تقدمي ا�ؤلئك ال��وزراء يعد‬ ‫تغيريا جزئيا فيما �سيتم تقدمي ال��وزراء الآخرين‬ ‫وفقا ملا يقرره الربملان‪.‬‬

‫رجح مقرر جمل�س النواب العراقي عماد يوخنا‪ ،‬عقد جل�سة الربملان يوم االثنني او الثالثاء من اال�سبوع اجلاري‪ .‬وقال‬ ‫َ‬ ‫النائب عماد يوخنا �إن «جمل�س النواب �سيعقد جل�سته يوم االثنني او الثالثاء احلايل»‪ ،‬م�ضيفا «اننا ن�أمل ح�ضور جميع‬ ‫النواب وممار�سة عمل املجل�س كما كان �سابقا»‪ .‬وا�شار مقرر جمل�س النواب اىل «وجود تهدئة مع النواب املعت�صمني‪،‬‬ ‫وباالمكان طرح ما يطالبون به وفق الد�ستور والقانون»‪ .‬واعترب النائب عماد يوخنا �أن «من اخلط�أ اعطاء �صورة لل�شارع‬ ‫العراقي بان جمل�س النواب م�ؤ�س�سة مظلومة‪ ،‬لأن املواطن يطلب من الربملان حل م�شاكله»‪ ،‬مبينا ان «املجل�س هو اجلهة‬ ‫الت�شريعية التي ت�شرع القوانني التي ت�صب ب�صالح البالد واملواطنني»‪.‬‬

‫الـ‪� 250‬ألـف دينار‬ ‫لـلأ�ســر النـازحــة‬

‫المشرق ‪ -‬قسم األخبار‪:‬‬

‫�أعلنتْ وزارة الهجرة واملهجرين اطالقها‬ ‫منحة ال �ـ(‪ )250‬الف دينار لال�سر النازحة‬ ‫يف ع �م��وم ال� �ب�ل�اد‪ .‬وق ��ال ��ت ال � � ��وزارة �إن‬ ‫«‪ 189,166‬ال��ف ع��ائ�ل��ة ن��ازح��ة ا�ستلمت‬ ‫املنحة امل��ال�ي��ة البالغة (‪ )250‬ال��ف دينار‬ ‫وجبة اوىل بني النازحني عن طريق البطاقة‬ ‫الذكية»‪ .‬وا�ضافت ان «الوجبة الثانية يف‬ ‫مرحلة املعاجلة والتدقيق و�سيتم اطالقها‬ ‫خ�لال اال�سبوع ال�ق��ادم بواقع (‪ )160‬الف‬ ‫عائلة نازحة ممن ا�صدرت البطاقة الذكية»‪.‬‬ ‫وك��ان��ت وزارة ال �ه �ج��رة اع�ل�ن��ت يف وقت‬ ‫�سابق عن توزيع منحة املليون دينار لـ‪99‬‬ ‫الف عائلة عن طريق البطاقة الذكية‪ ،‬فيما‬ ‫ا�شارات اىل انها م�ستمرة بتقدمي اخلدمات‬ ‫ال�ضرورية للعوائل النازحة بعموم البالد‬ ‫وت�أمني االحتياجات الطارئة من الغذائية‬ ‫وغري الغذائية واي�صالها للنازحني‪ .‬و�أعلنت‬ ‫منظمة الهجرة العاملية �أن عدد النازحني يف‬ ‫العراق خالل العام اجلاري بلغ مليونني و‪4‬‬ ‫�شخ�صا‪.‬‬ ‫�آالف‪ ،‬و‪66‬‬ ‫ً‬

‫المشرق ‪ -‬قسم األخبار‪:‬‬

‫َ‬ ‫و�صف ال�سفري ال�سعودي لدى العراق ثامر ال�سبهان زعيم التيار ال�صدري مقتدى ال�صدر ب�أنه “الرجل الأول”‪ ،‬يف حل الأزمات واملحافظة‬ ‫على وحدة ال�صف العراقي‪ .‬وكتب ال�سبهان على �صفحته يف “في�سبوك”‪“ :‬قلتها �سابقا و�أقولها الآن �أن ال�سيد مقتدى ال�صدر هو الرجل الأول‬ ‫يف حل الأزمات واملحافظة على وحدة ال�صف العراقي”‪ .‬و�سبق ان ن�شر ال�سبهان‪ ،‬يف الـ‪� 27‬شباط املا�ضي‪ ،‬على في�سبوك مقولة اخرى بحق‬ ‫ال�صدر جاء فيها �إن‪“ :‬ال�سيد مقتدى ال�صدر هو الرجل الوحيد الذي ي�ستطيع الذهاب يف العراق �إىل بر الأمان وقد �أثبت يف ما م�ضى �إنه غري‬ ‫موال لإيران التي ال تريد للعراق خريا”‪ .‬وكان زعيم التيار ال�صدري ال�سيد مقتدى ال�صدر وجه‪ ،‬الأربعاء املا�ضي‪ ،‬بتجميد كتلة الأحرار‪ ،‬داعيا‬ ‫ٍ‬ ‫النواب “الأخيار الوطنيني” �إىل االن�سحاب من االعت�صام‪ ،‬فيما �أعلنت الهيئة ال�سيا�سية للتيار ال�صدري االن�سحاب الفوري من االعت�صام‪.‬‬ ‫وت�ضمن بيان ال�صدر دعوة اىل االمم املتحدة ومنظمة الدول اال�سالمية للتدخل وانقاذ ال�شعب العراقي “وان كان ذلك من خالل انتخابات‬ ‫مبكرة”‪ ،‬وهو ما عده مراقبون تقاربا كبريا بني ال�صدر والر�ؤية اخلليجية للأو�ضاع يف العراق‪.‬‬

‫صيني ينتحر في الرمادي‬

‫داع�ش يعدم ‪ 45‬من عنا�صره يف املو�صل بـ(التجميد)‬

‫�أوبـاما واالحتـاد الأوروبـي يدعـمان �إ�صـالحـات العـبادي‬ ‫المشرق ‪ -‬قسم األخبار‪:‬‬

‫ع َّد الرئي�س الأمريكي ب��اراك �أوباما �أن رئي�س جمل�س ال��وزراء العراقي حيدر‬ ‫العبادي «�شريك جيد»‪ ،‬و�أن الوقت «غري منا�سب» لعرقلة جهود احلكومة العراقية‬ ‫كونها تواجه حتديات كثرية‪ ،‬ويف حني اعترب �أن ال�شعب العراقي «هو �صاحب‬ ‫القرار يف اختيار حكومته»‪� ،‬أكد ا�ستمرار الواليات املتحدة و�شركائها العرب‬ ‫بدعم العراق �ضد داع�ش‪ .‬وق��ال �أوباما‪ ،‬خالل م�ؤمتر �صحفي يف ختام القمة‬ ‫اخلليجية الأمريكية التي عقدت يف العا�صمة ال�سعودية الريا�ض‪� ،‬إن «الواليات‬ ‫املتحدة قلقة �إزاء �إدارة رئي�س احلكومة العراقية‪ ،‬حيدر العبادي‪ ،‬لل�سلطة يف‬ ‫العراق»‪ ،‬عاد ًا يف الوقت نف�سه �أن «العبادي �شريك جيد»‪ .‬و�أكد الرئي�س الأمريكي‬ ‫�أن «ال�شعب العراقي هو �صاحب القرار يف اختيار من يقود حكومته ولي�س‬ ‫الواليات املتحدة �أو �إي��ران»‪ ،‬م�شري ًا �إىل �أن «الواليات املتحدة على ات�صال مع‬ ‫خمتلف الأحزاب العراقية لت�شجعها على التو�صل �إىل �صيغة نهائية للحكومة»‪.‬‬ ‫وعد �أوباما �أن «احلكومة العراقية تواجه حتديات كثرية نتيجة هبوط �أ�سعار‬ ‫ثمـــــــن‬ ‫الن�سخة‬

‫النفط مع �ضرورة تنفيذ الأعمال املطلوبة لإنقاذ �سد املو�صل وموا�صلة املعركة‬ ‫�ضد داع�ش»‪ ،‬معترب ًا �أن «الوقت غري منا�سب حالي ًا خللق اختناق وعرقلة ذلك»‪.‬‬ ‫و�أكد الرئي�س الأمريكي �أن «الواليات املتحدة ما تزال متحدة مع �شركائها من‬ ‫العرب يف جهودهم لتدمري تنظيم داع�ش الذي ي�شكل م�صدر تهديد لنا جميع ًا»‪،‬‬ ‫مبين ًا �أن «�أولئك ال�شركاء �سيزيدون م�شاركتهم يف تلك املعركة»‪ .‬و�شدد �أوباما‬ ‫على «اال�ستمرار بدعم العراق وهو يقوم بتحرير �أرا�ضيه ومدنه من �سيطرة‬ ‫داع�ش و�إع��ادة اال�ستقرار فيها»‪ ،‬متعهد ًا ب�أن «ت�ستمر الواليات املتحدة بتقدمي‬ ‫امل�ساعدات الإن�سانية للعراق و�سوريا»‪ .‬على ال�صعيد ذاته �أكد االحتاد االوروبي‬ ‫دعمه للعملية اال�صالحية التي يقوم بها رئي�س الوزراء العراقي حيدر العبادي‬ ‫يف البالد‪ .‬وذكر بيان �صادر عن مكتب العبادي ان باترك �سيمونيه رئي�س بعثة‬ ‫االحتاد االورب��ي بالعراق‪� ،‬شدد على م�ساندة منظمته للأخري يف احلرب التي‬ ‫يخو�ضها �ضد االرهاب معلنا تقدمي االحتاد االوربي منحة مل�ساعدة العراق يف‬ ‫جمال دعم النازحني واعادة اال�ستقرار للمناطق املحررة‪.‬‬

‫االردن ‪ 200‬فل�س‬

‫�سورية ‪ 15‬لرية‬

‫الكويت ‪ 100‬فل�س‬

‫المشرق – قسم األخبار‪:‬‬

‫�أق��د َم تنظيم داع�ش على اع��دام ع��دد من‬ ‫عنا�صره الفارين من مدينة هيت اذ‪� .‬أفاد‬ ‫م�صدر مطلع م��ن داخ��ل مدينة املو�صل‬ ‫بان تنظيم داع�ش اعدم خم�سة واربعني‬ ‫عن�صرا من عنا�صره الفارين من مواجهة‬ ‫القوات الأمنية العراقية يف مدينة هيت‬ ‫وذل ��ك ع��ن ط��ري��ق و�ضعهم يف ثالجات‬

‫ال�سعودية ريال واحد‬

‫ايران ‪ 1000‬ريال‬

‫الطب العديل يف مدينة املو�صل ملدة اربع‬ ‫وع�شرين �ساعة وم��ن ثم �إخ��راج جثثهم‬ ‫متجمدة وو�ضعها على مداخل املناطق‬ ‫واالح �ي��اء ال�سكنية يف مدينة املو�صل‪.‬‬ ‫من جانب �آخر اعلن رئي�س جمل�س ق�ضاء‬ ‫اخلالدية ب‍محافظة الأنبار علي داود‪ ،‬ام�س‬ ‫اجلمعة‪ ،‬العثور على جثة اح��د عنا�صر‬ ‫تنظيم «داع�ش» منتحرا �شرق الرمادي‪،‬‬

‫تركيا ‪ 1‬لرية‬

‫عازيا �سبب االنتحار اىل «انهيار» عنا�صر‬ ‫التنظيم امام القوات الأمنية والع�شائر‬ ‫امل�ساندة لها‪ .‬وق��ال داود �إن «ق��وة امنية‬ ‫تابعة لعمليات االنبار عرثت‪ ،‬يف �ساعة‬ ‫متقدمة من ليلة ام�س الأول‪ ،‬على جثة‬ ‫اح��د عنا�صر تنظيم داع�ش وه��و �صيني‬ ‫اجلن�سية منتحرا �شنقا يف اح��د املنازل‬ ‫بجزيرة اخلالدية‪.‬‬

Profile for Al Mashriq Newspaper

3473 AlmashriqNews  

AlmashriqNews

3473 AlmashriqNews  

AlmashriqNews

Advertisement