Page 12

‫حمافظ �صالح الدين يتعهد‬ ‫بـ(�إعادة نازحي يرثب بعد ع�شرة �أيام)‬

‫امل�شرق ‪ -‬ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫�أدّى حمافظ �صالح الدين اجلديد �أحمد اجلبوري اليمني الد�ستورية بعد الت�صويت عليه يف‬ ‫جمل�س املحافظة بالأغلبية املطلقة بد ًال من املحافظ امل�ستقيل رائد اجلبوري‪ ،‬وتعهد بـ»�إعادة‬ ‫نازحي ناحية يرثب»‪ ،‬جنوب تكريت‪ ،‬اىل منازلهم بعد ع�شرة �أيام‪ ،‬وفيما رف�ض «املظاهر‬ ‫امل�سلحة» يف املحافظة‪� ،‬أكد �أن عملية حترير ق�ضاء ال�شرقاط‪� ،‬شمال تكريت‪ ،‬من �سيطرة‬ ‫تنظيم (داع�ش) �ستنطلق قريب ًا‪.‬‬

‫حترير ق�ضاء هيت (بالكامل) من �سيطرة داع�ش‬ ‫امل�شرق ‪ -‬ق�سم الأخبار‪:‬‬ ‫� َ‬ ‫أعلن جهاز مكافحة الإرهاب‪ ،‬جناحه بتحرير ق�ضاء هيت بالكامل من �سيطرة تنظيم داع�ش‪،‬‬ ‫بعد عملية ع�سكرية ا�ستمرت اربعة ع�شر يوما‪ .‬و�أكد قائد اجلهاز‪ ،‬عبد الغني اال�سدي‪،‬‬ ‫بت�صريحات �صحفية‪ ،‬ان قواته �أجنزت حترير كامل ق�ضاء هيت من �سيطرة عنا�صر التنظيم‬ ‫املتطرف‪ ،‬مبينا ان عملية التحرير نتجت عن مقتل الع�شرات منهم‪ ،‬وتدمري عدد من عجالتهم‬ ‫واوكارهم‪ .‬وكانت العملية الع�سكرية اخلا�صة بتطهري ق�ضاء هيت‪ ،‬قد انطلقت يف �أواخر �آذار‬ ‫املا�ضي‪ ،‬وتكبد التنظيم خاللها خ�سائر ب�شرية ومادية كبرية‪.‬‬

‫رئيس مجلس اإلدارة‬

‫د‪ .‬غاندي محمد عبد الكريم‬

‫ال�س�سبت ‪ 16‬من ني�سان ‪ 2016‬العدد ‪ 3467‬ـ ال�سنة الثالثة ع�شرة‬

‫‪� 12‬صفحة‬

‫‪Saturday 16 April. 2016 No. 3467 Year 13‬‬

‫في مفارقة لم يشهدلها تاريخ البرلمانات العراقية مثي ً‬ ‫ال‬

‫جمل�س النواب برئي�سني (اجلبوري واجلنابي)‪ ...‬فمن �سيجل�س على (كر�سي الرئا�سة) اليوم؟‬ ‫المشرق – خاص‪:‬‬

‫يف َحادثة مل ي�شهد لها تاريخ الربملانات‬ ‫العراقية مثي ًال‪ ،‬يدخل الربملان العراقي‬ ‫يومه الثالث وهو «برئي�سني» وذلك بعد‬ ‫ق��رار ال�ن��واب املعت�صمني يف جل�ستهم‬ ‫الطارئة التي عقدت اخلمي�س املا�ضي‬ ‫�إق ��ال ��ة رئ �ي ����س جم�ل����س ال� �ن ��واب �سليم‬ ‫اجلبوري ونائبيه (همام حمودي و�آرام‬ ‫�شيخ حم�م��د) وان�ت�خ��اب رئي�س م�ؤقت‬ ‫هو النائب عدنان اجل�ب��وري‪ ،‬وكالهما‬ ‫«اجلبوري واجلنابي» دعيا اىل اجتماع‬ ‫جمل�س ال �ن��واب ال �ي��وم ال���س�ب��ت‪ ،‬ويف‬ ‫الوقت الذي هدد فيه النواب املعت�صمون‬ ‫مبنع �سليم اجلبوري من دخول الربملان‬ ‫دعا اجلبوري �إىل دوام جزئي ملوظفي‬ ‫ال�برمل��ان ال�ي��وم ال�سبت‪ .‬ي��أت��ي ه��ذا يف‬ ‫الوقت الذي �أعلن فيه النواب املعت�صمون‬ ‫�أن جل�ستهم الطارئة د�ستورية وقانونية‬ ‫حيث ح�ضرها «‪ »171‬نائبا �أي اكرث‬ ‫من الن�صف ‪ )1+165( 1 +‬وه��و العدد‬ ‫الذي يعترب ن�صابا قانونيا لعقد جل�سة‬ ‫برملانية‪ ،‬لكن فيديو انت�شر �أم�س اجلمعة‬ ‫على مواقع التوا�صل االجتماعي ي�شري‬ ‫اىل ان عدد امل�صوتني على قرار االقالة‬ ‫كان ‪ 131‬نائبا فقط وهو ما اكده �سليم‬ ‫اجلبوري بان قرار اقالته غري د�ستوري‬ ‫وال ق��ان��وين الن اجل�ل���س��ة ال �ط��ارئ��ة مل‬ ‫حتقق الن�صاب القانوين‪ .‬والتناق�ض‬

‫ب�ين ال�ط��رف�ين «اجل��ب��وري واجلنابي»‬ ‫ا�ستمر حينما �أعلن �سليم اجلبوري �أنه‬ ‫«�ستكون هناك جل�سة ال�سبت ونعول على‬ ‫ح�ضور النواب من الكتل كافة‪ ،‬وال مانع‬ ‫من النقا�ش حول اقالة رئي�س الربملان‬ ‫او نائبيه ويف الوقت نف�سه ينبغي ان‬ ‫ال ت�صل ر�سالة �سلبية اىل ال�شارع»‪ ،‬لكن‬ ‫عدنان اجلنابي اك��د ان جل�سة جمل�س‬ ‫النواب اليوم ال�سبت �ستخ�ص�ص لإقالة‬ ‫رئي�س ال� ��وزراء ح�ي��در ال�ع�ب��ادي‪ .‬ويف‬ ‫ان �ت �ظ��ار م��ن �سيجل�س ع�ل��ى «كر�سي»‬ ‫الرئا�سة يف جل�سة اليوم ال�سبت تباينت‬ ‫واختلفت �آراء الكتل ال�سيا�سية و�سط‬ ‫خ�لاف��ات قانونية ود��س�ت��وري��ة ت�ضرب‬ ‫بني فرقاء العملية ال�سيا�سية وهي التي‬ ‫دفعت رئي�س الوزراء حيدر العبادي اىل‬ ‫ت�أجيل طرح كابينته الوزارية م�ؤكدا «اذا‬ ‫ك��ان هناك اخ�ت�لاف على بع�ض ا�سماء‬ ‫املر�شحني فهناك البدالء من التكنوقراط‬ ‫الكفوئني»‪ .‬ويف هذه ال�صورة القامتة‬ ‫فقد دعا رئي�سا جمل�س النواب اجلنابي‬ ‫واجلبوري‪ ،‬ك ًال على حدة‪ ،‬النواب �إىل‬ ‫ح�ضور جل�سة برملانية ال�ي��وم ال�سبت‬ ‫حيث ال يعرف بعد كيف �سيعقد الفريقان‬ ‫املختلفان من النواب جل�ستيهما يف وقت‬ ‫واحد حتت قبة املجل�س و�سط خماوف‬ ‫م��ن حت���ول االم� ��ر �إىل � �ص��دام��ات بني‬ ‫النواب تزيد امل�شهد ال�سيا�سي �ضبابية‬

‫وفو�ضى تخلف تداعيات خطرية على‬ ‫امل�شهد ال�سيا�سي امل���ض�ط��رب �أ�صال‪.‬‬ ‫ومن جهته اعترب رئي�س جمل�س النواب‬ ‫امل�ؤقت عدنان اجلنابي �أن �إقالة رئي�س‬ ‫املجل�س �سليم اجل �ب��وري ونائبيه مت‬ ‫ب�شكل قانوين‪ ..‬وقال ان جمل�س النواب‬ ‫عقد جل�سته بعد امتناع هيئة الرئا�سة‬ ‫ع ��ن احل� ��� �ض ��ور‪ ..‬م�ب�ي�ن��ا �أن «جمل�س‬ ‫ال�ن��واب اتخذ �إج���راءات قانونية وفق‬

‫الكرد�ستاين‪ :‬يجب اللجوء‬ ‫�إىل التفاهم ب�ش�أن الرئا�سات الثالث‬ ‫المشرق ‪ -‬قسم األخبار‪:‬‬

‫قالت النائبة عن التحالف الكرد�ستاين ب�يروان م�صلح انه يجب‬ ‫ِ‬ ‫ان ال تكون االفكار ثوروية كما ح�صل من اعت�صام يف الربملان من‬ ‫قبل بع�ض النواب والبد من اللجوء اىل التفاهم واملناق�شة حول‬ ‫الرئا�سات الثالث‪ .‬م�صلح او�ضحت ان كتلتها مع اي ا�صالح يخدم‬ ‫املواطن ويلبي طموحاته يف حتقيق اخلدمات وانعا�ش االقت�صاد‬ ‫وان اختيار وزراء مهنيني ومتخ�ص�صني من التكنوقراط وال توجد‬ ‫عليهم �شبهات ف�ساد يحقق نقلة نوعية مل�ؤ�س�سات الدولة لكنه يتطلب‬ ‫املزيد من الوقت‪ .‬مبينة انه يجب ان ال تكون افكارنا «ثوروية» كما‬ ‫ح�صل من قبل بع�ض النواب الذين ثاروا ب�سبب ت�أجيل الت�صويت‬

‫المشرق ‪ -‬قسم األخبار‪:‬‬

‫حركة الوفاق‬ ‫تت�ضامن مع نواب �صواريخ احل�شد ال�شعبي تدك �أوكار داع�ش جنوبي كركوك‬ ‫ال�شعب املعت�صمني‬ ‫و�أ�ضاف املحالوي �أن «قوة من كتيبة هند�سة ميدان الفرقة‬ ‫مسيرة للتنظيم شمال الرمادي‬ ‫إسقاط طائرة‬ ‫ّ‬

‫يف جل�سة الثالثاء اىل اخلمي�س وا�صبحت مطالبهم م��ن تغيري‬ ‫حكومة املحا�ص�صة اىل اقالة الرئا�سات الثالث‪ .‬وا�ضافت‪ :‬اقالة‬ ‫الرئا�سات الثالث لي�ست يف �صالح البلد يف الوقت احلايل ب�سبب‬ ‫الو�ضع االمني واالقت�صادي حيث �ستخلق فراغا �سيا�سيا يف البالد‬ ‫مما يكون عامال م�ساعدا للعدو وانه علينا ان نكون متفاهمني اكرث‬ ‫ومناق�شة ال�سري الذاتية املقدمة من العبادي واختيار االف�ضل منها‪.‬‬ ‫وا�شارت م�صلح اىل ان التفاهم بني الكتل ال�سيا�سية البد منه واي‬ ‫م�شاحنات بني املكونات داخل الربملان ينعك�س على ال�شارع العراقي‪.‬‬ ‫الفتة اىل ان االعت�صام حق طبيعي ودميقراطي ويدل على الت�ضامن‬ ‫مع ال�شعب لكن يجب تغليب روح التفاهم بني جميع الأطراف‪.‬‬

‫�أنفاق داع�ش ‪ ..‬ا�سرتاتيجية‬ ‫التخفي من الق�صف اجلوي واملهاجمة من اخللف‬ ‫�أك َد اللواء املتقاعد يف اجلي�ش العراقي‪ ،‬هالل ال�شمري‪ ،‬ان “تنظيم‬ ‫داع ����ش‪ ،‬يف م��واج�ه��ة الهيمنة اجل��وي��ة ل �ط�يرات التحالف ال��دويل‬ ‫والطريان العراقي‪ ،‬يحاول �إيجاد الو�سائل التي متكنه من حماية‬ ‫مقراته وعنا�صره وخا�صة �أث�ن��اء تنقالتهم يف �ساحات املعارك»‪.‬‬ ‫و�أ�شار �إىل ان “التنظيم – �إ�ضافة �إىل ا�ستخدامه العجالت املفخخة‬ ‫االنتحارية وزرع العبوات ون�شر القنا�صة بني عنا�صره – ا�ستخدم‬ ‫�أ�سلوب حفر الأنفاق حتت الأر�ض وب�شكل وا�سع جدا من �أجل توفري‬ ‫احلماية لقياداته امليدانية وعنا�صره ومعداته يف قواطع العمليات من‬

‫امل��ادة ‪ 11‬م��ن النظام الداخلي ملجل�س‬ ‫النواب لال�ستمرار بعمله وفق الأ�صول‬ ‫الد�ستورية التي نلتزم بها»‪ .‬م�ؤكدا ان‬ ‫ن�ص املادة (‪ )11‬هو‪:‬‬ ‫�أو ًال‪ :‬يف حالة تعذر قيام الرئي�س �أو‬ ‫نائبيه مبهامهم يتوىل رئا�سة املجل�س‬ ‫من يتم انتخابه ب�شكل م�ؤقت ب�أغلبية‬ ‫احلا�ضرين للجل�سة ذاتها‪.‬‬ ‫ث��ان �ي � ًا‪ :‬ي��دع��و ال��رئ �ي ����س او النائبان‬

‫جمتمعني �إىل عقد اجلل�سات مبوجب‬ ‫برنامج اجلل�سة املتوافق عليه يف هي�أة‬ ‫الرئا�سة‪ .‬م��ن جهته �أع�ل��ن رئي�س كتلة‬ ‫ال��وط�ن�ي��ة النيابية ك��اظ��م ال���ش�م��ري ان‬ ‫النواب �سي�شرعون با�ستجواب رئي�س‬ ‫ال� ��وزراء قبل اق��ال�ت��ه وتكليف �شخ�ص‬ ‫�آخر لت�شكيل احلكومة واال�شرتاط عليه‬ ‫امل��واف�ق��ة على خ��ارط��ة ط��ري��ق وا�ضحة‬ ‫ملعاجلة امللفات االمنية واالقت�صادية‬

‫وب�خ�ط��وات وا��ض�ح��ة‪ .‬و�إزاء خالفات‬ ‫الفريقني م��ن ال�ن��واب املنتف�ضني منهم‬ ‫والآخرين الراف�ضني الإطاحة برئا�سة‬ ‫جم�ل����س ال��ن��واب ف� ��إن م �� �ص��ادر نيابية‬ ‫ت��رج��ح جل ��وء رئ�ي����س جمل�س النواب‬ ‫�سليم اجلبوري �إىل املحكمة االحتادية‬ ‫للطعن بقرار اطاحته‪ .‬ويف ذات الوقت‬ ‫ح ��ذر ائ �ت�لاف امل��واط��ن ب��زع��ام��ة عمار‬ ‫احل�ك�ي��م م��ن ف�ت��ح «ب ��اب ج�ه�ن��م» ب�سبب‬ ‫الأحداث ال�سيا�سية الأخرية‪ ،‬يف ا�شارة‬ ‫اىل خطورتها‪ ،‬م�ؤكدا انه يتعامل فقط‬ ‫مع الربملان العراقي الذي يرت�أ�سه �سليم‬ ‫اجل �ب��وري‪ .‬وق��ال النائب ع��ن االئتالف‬ ‫حبيب ال�ط��ريف ان «التعديل ال��وزاري‬ ‫�أو تغيري احلكومة يناق�ش م��ع رئي�س‬ ‫ال� � ��وزراء ح �ي��در ال��ع��ب��ادي‪ ،‬ف �م��ا دخل‬ ‫�إق��ال��ة رئ��ا��س��ة ال�ب�رمل��ان؟»‪ ،‬مو�ضحا ان‬ ‫«العراق يف برملان واح��د وهو برئا�سة‬ ‫اجلبوري ونائبيه همام حمودي و�آرام‬ ‫ال �� �ش �ي��خ»‪ .‬وا�� �ش ��ار اىل ان «االح � ��داث‬ ‫االخ�يرة‪ ،‬والفو�ضى احلا�صلة �ستفتح‬ ‫ب��اب جهنم»‪ ،‬يف ا�شارة اىل خطورتها‬ ‫ونتائجها املحتملة‪ .‬يف حني �أكد ائتالف‬ ‫دولة القانون بزعامة نوري املالكي على‬ ‫ل�سان القيادي يف االئتالف �سعد املطلبي‬ ‫�أن��ه «رغ��م ت�صويت ال �ن��واب على �إقالة‬ ‫�سليم اجل�ب��وري ن��راه م��ا زال متم�سكا‬ ‫ومت�شبثا مبن�صبه وهذا يعترب خمالفة‬

‫الغارات اجلوية املكثفة التي ت�شنها الطائرات التابعة للتحالف الدويل‬ ‫والعراق»‪ .‬كما �أن وجود �أجهزة الر�صد اجلوي املختلفة‪ ،‬مثل الطائرات‬ ‫امل�سرية والأق�م��ار ال�صناعية‪ ،‬يك�شف كل حتركات التنظيم ويوفر‬ ‫املعلومات الالزمة للطائرات واملدفعية وال�صواريخ لكي ت�شن الهجمات‬ ‫على التنظيم ومواقعه‪ .‬و�أكد �أن “القوات العراقية عرثت على الكثري‬ ‫من الأنفاق التي حفرها التنظيم حتت الأر���ض يف �ساحات املعارك‬ ‫وكان احلفر فيها يتم ب�شكل متقن ومالئم للبيئة ومتطلبات املعارك‪ .‬بل‬ ‫وجدت القوات العراقية يف هذه الأنفاق غرفا وقاعات وم�ست�شفيات»‪.‬‬ ‫كما �أن بع�ض الأنفاق ميتد عدة كيلومرتات ويربط مناطق خمتلفة‪.‬‬

‫المشرق ‪ -‬قسم األخبار‪:‬‬

‫�أك� ��دتْ ح��رك��ة ال��وف��اق ال��وط�ن��ي بزعامة‬ ‫الدكتور �إياد عالوي ت�ضامنها الكامل مع‬ ‫ال�ن��واب املعت�صمني داخ��ل قبة الربملان‪،‬‬ ‫وتعزز هذا الت�ضامن مب�شاركة الدكتور‬ ‫�إياد عالوي للمعت�صمني واعالن ت�ضامنه‬ ‫معهم‪ .‬وك ��ان ال��دك�ت��ور �إي ��اد ع�ل�اوي من‬ ‫اول الداعمني للمتظاهرين واملعت�صمني‬ ‫و�أع �ل��ن ذل��ك م ��رارا ب ��أن��ه م�ع�ه��م‪ ،‬وطالب‬ ‫ب ��ا�� �ش ��راك احل�� ��راك ال �� �ش �ع �ب��ي ال�سلمي‬ ‫بالعملية ال�سيا�سية ومبجل�س ال�سيا�سات‬ ‫ال��ذي دع��ا �إل�ي��ة مل��راق�ب��ة خ��ارط��ة الطريق‬ ‫للإ�صالحات‪ .‬جاء ذلك يف ت�صريح للناطق‬ ‫الر�سمي حلركة الوفاق الوطني العراقي‬ ‫�ضياء املعيني �أكد فيه «ان حركة الوفاق‬ ‫وائتالف الوطنية ورئي�سهما الدكتور �إياد‬ ‫ع�لاوي كانا اول املطالبني باال�صالحات‬ ‫ونبذ الطائفية والتخل�ص من املحا�ص�صة‬ ‫وم��وق �ف �ن��ا ث��اب��ت يف ه ��ذه امل �� �س ��أل��ة منذ‬ ‫االحتالل وحلد الآن ونحن عازمون على‬ ‫التغيري وتلبية طموحات ال�شعب وتنفيذ‬ ‫مطالبهم امل�شروعة يف املطالبة بحقوقهم‪،‬‬ ‫وجاء اعت�صام النواب مكمال العت�صامات‬ ‫ال�شعب ال�ت��ي ن��ادت بالتغيري وحماربة‬ ‫الفا�سدين وانهاء املحا�ص�صة»‪.‬‬

‫المشرق ‪ -‬قسم األخبار‪:‬‬

‫�أعلنَ قائد عمليات االنبار اللواء الركن �إ�سماعيل املحالوي‪،‬‬ ‫�أم�س اجلمعة‪ ،‬عن ا�سقاط طائرة م�سرية لتنظيم «داع�ش»‬ ‫�شمال ال��رم��ادي‪ ،‬فيما لفت اىل تطهري ال�شوارع الفرعية‬ ‫و‪ 30‬منز ًال مفخخ ًا يف منطقة حي االرام��ل يف املدينة‪.‬‬ ‫وق��ال املحالوي �إن «ق��وة من الفوج الثالث التابع للواء‬ ‫‪� 39‬ضمن الفرقة العا�شرة التابعة لعمليات الأنبار متكنت‪،‬‬ ‫�أم�س‪ ،‬من ا�سقاط طائرة م�سرية لتنظيم داع�ش يف منطقة‬ ‫اجلراي�شي �شمال الرمادي‪ ،‬بوا�سطة الأ�سلحة املتو�سطة»‪.‬‬

‫المشرق ‪ -‬قسم األخبار‪:‬‬

‫�أع�ل��نَ املتحدث با�سم وزارة الدفاع‬ ‫االم�يرك �ي��ة (ال �ب �ن �ت��اغ��ون) ان دبابة‬ ‫�أم�ي�رك� �ي���ة ال�����ص��ن��ع اط� �ل���ق عليها‬ ‫ال �ع��راق �ي��ون ا� �س��م «ال��وح ����ش» ت���ؤدي‬ ‫دورا مهما يف طرد مقاتلي داع�ش من‬ ‫مدينة هيت يف حمافظة االنبار‪ .‬وقال‬ ‫الكولونيل �ستيف وارن ان الدبابة‬ ‫وهي من طراز «ام‪ 1-‬ابرامز» حتقق‬ ‫ان �ت �� �ص��ارات‪ ،‬وذل ��ك ردا على �س�ؤال‬

‫ح��ول م��ا اذا ك��ان اجل�ي����ش العراقي‬ ‫ي���س�ت�غ��رق وق �ت��ا ط��وي�لا او ع�م��ا اذا‬ ‫تنق�صه االرادة يف القتال لطرد اولئك‬ ‫املقاتلني‪ .‬ورفعت القوات العراقية علم‬ ‫البالد قبل �أيام على املباين احلكومية‬ ‫يف هيت �أح��د اب��رز معاقل داع�ش يف‬ ‫حمافظة االن �ب��ار‪ .‬و� �ص��رح وارن ان‬ ‫«ه ��ذه ال��دب��اب��ة جت��ول يف ك��ل انحاء‬ ‫هيت وتدمر العبوات اليدوية ال�صنع‬ ‫يف الطرقات وتخرق دفاعات العدو‬

‫ع�سكريون من �أ�سرتاليا ونيوزيلندا يد ّربون جنود ًا عراقيني‬ ‫المشرق ‪ -‬قسم األخبار‪:‬‬

‫ُن���ش� َر م��درب��ون ع�سكريون م��ن �أُ�سرتاليا‬ ‫ونيوزيلندا يف ال�ع��راق مل�ساعدة القوات‬ ‫امل �ح �ل �ي��ة يف حم ��ارب ��ة داع� �� ��ش يف �إط� ��ار‬ ‫اال� �س �ت �ع��دادات ال��س�ت�ع��ادة امل��و� �ص��ل‪ .‬ويف‬ ‫�ساحة للرماية يف التاجي �شمايل بغداد‪،‬‬ ‫يُع ِ ّلم املدربون جنودا عراقيني الت�صويب‬ ‫ال�صحيح يف ال�ه��دف يف �إط ��ار جتهيزهم‬ ‫ملعركة ا�ستعادة املو�صل من املت�شددين‪.‬‬ ‫ثمـــــــن‬ ‫الن�سخة‬

‫ال�شوارع واملباين‪ .‬وقال القائد الأ�سرتايل‬ ‫الكولونيل جافني كيتنج‪ ،‬قائد فريق املهام‬ ‫يف التاجي‪� ،‬إن هدف التدريبات هو �إعداد‬ ‫ال �ق��وات العراقية لالن�ضمام لعمل جهاز‬ ‫مكافحة الإره ��اب‪ .‬و�أ��ض��اف قوله‪« :‬فريق‬ ‫امل�ه��ام ه��و ال�ق��وات اخلا�صة يف العراق‪..‬‬ ‫وه�ؤالء جمهزون ب�شكل جيد ولديهم موارد‬ ‫متنوعة بطرق خمتلفة‪ ،‬لذلك ف�إن نتائجهم‬ ‫مم �ت��ازة‪ .‬لكن الكثري منهم يتفرقون يف‬

‫االردن ‪ 200‬فل�س‬

‫�سورية ‪ 15‬لرية‬

‫�أنحاء عدة‪ .‬ولأنني ب�صدد عملية التدريب‬ ‫حاليا فلي�س بو�سعي احل��دي��ث كثريا عن‬ ‫العمليات على ال�صعيد العاملي‪ .‬غري �أنك‬ ‫ت �ع��رف �أن ه �ن��اك م �ع��ارك ك �ب�يرة قادمة‪:‬‬ ‫املو�صل و�أماكن �أخرى‪ .‬وبب�ساطة لن يكون‬ ‫ع��دد �أف ��راد ال�ق��وات اخلا�صة كافيا للقتال‬ ‫يف كل تلك املعارك‪ .‬ولذلك ُن �دَرب القوات‬ ‫العادية لتتمكن من �أن تكون قريبة وتقاتل‬ ‫العدو‪ ..‬هذا ي�شمل ا�ستعادة املو�صل»‪.‬‬

‫الكويت ‪ 100‬فل�س‬

‫‪ 16‬متكنت من تطهري ال�شوارع الفرعية و‪ 30‬منزال مفخخا‬ ‫يف منطقة حي االرامل جنوبي مدينة الرمادي»‪ .‬من جانب‬ ‫�آخر وجه ابطال احل�شد ال�شعبي �ضربات �صاروخية دقيقة‬ ‫وم ��ؤث��رة ا�ستهدفت اوك��ار ال��دواع����ش يف ناحية الر�شاد‬ ‫جنوبي كركوك‪ .‬واكد امل�شرف على فرقة العبا�س القتالية‬ ‫التابعة للح�شد ال�شعبي ان الق�صف ال��ذي نفذ بوا�سطة‬ ‫�صواريخ بعيدة امل��دى ا�سفر عن مقتل �ستني عن�صرا من‬ ‫ع�صابات داع�ش االجرامية‪.‬‬

‫«الوح�ش» الأمريكي يثري رعب داع�ش بالعراق‬

‫تحضيراً الستعادة الموصل‬

‫وقال جنود عراقيون يتلقون تدريبا على‬ ‫�أيدي ه�ؤالء املُعلمني �إن «معركة �صعبة» يف‬ ‫انتظارهم‪ .‬و�شنت القوات امل�سلحة العراقية‬ ‫هجوما على م��واق��ع داع ����ش يف حمافظة‬ ‫ن�ي�ن��وى يف �أواخ� ��ر �آذار‪ ،‬يف م��ا و�صفه‬ ‫رئي�س ال��وزراء العراقي‪ ،‬حيدر العبادي‪،‬‬ ‫ب�أنه «�أول مرحلة يف حملة حترير حميط‬ ‫املو�صل»‪ .‬لكن التقدم كان بطيئا ب�سبب عدد‬ ‫العبوات النا�سفة التي زرعها املت�شددون يف‬

‫�صريحة لالنتقال ال�سلمي لل�سلطة»‪.‬‬ ‫و�أ��ض��اف ان «ت�صريحات اجلبوري قد‬ ‫ت�سبب م�شاكل �أم�ن�ي��ة وت�ه��دد الن�سيج‬ ‫االجتماعي»‪ .‬التحالف الكرد�ستاين من‬ ‫جانبه اكد انه مل يح�ضر جل�سة جمل�س‬ ‫ال�ن��واب ومل ي�صوت على �إق��ال��ة رئي�س‬ ‫الربملان �سليم اجلبوري ونائبيه‪ .‬وقالت‬ ‫النائبة عن التحالف جنيبة جنيب ان‬ ‫«املحكمة االحتادية من هي من �ستح�سم‬ ‫د�ستورية اجلل�سة الطارئة»‪ .‬و�أ�ضافت‬ ‫جنيب ان «�إق��ال��ة الرئا�سات الثالث يف‬ ‫الوقت احل��ايل غري منا�سبة وقد تخلق‬ ‫�أزم��ات خ�صو�صا ونحن نخو�ض حربا‬ ‫مع تنظيم داع�ش الإره��اب��ي ويجب ان‬ ‫يوىل هذا امللف �أهمية»‪ .‬الكتلة النيابية‬ ‫حلزب الدعوة الإ�سالمية تنظيم العراق‬ ‫�أكدت‪� ،‬أم�س اجلمعة‪� ،‬ضرورة «احرتام»‬ ‫�إرادة ال �ن��واب وال �ت��زام ال��د��س�ت��ور يف‬ ‫انتخاب رئي�س جديد للمجل�س ونائبني‬ ‫ل��ه‪ .‬وق��ال رئي�س الكتلة خالد الأ�سدي‬ ‫يف بيان تلقت ال�سومرية نيوز ن�سخة‬ ‫م �ن��ه‪« ،‬ي �ج��ب اح�ت��رام �إرادة �أع�ضاء‬ ‫جمل�س النواب واللجوء اىل امل�سارات‬ ‫القانونية باالعرتا�ض»‪ .‬م�ضيفا «يجب‬ ‫ال �ت��زام ال��د��س�ت��ور وم �� �س��ارات العملية‬ ‫الدميقراطية واال�ستحقاقات الوطنية‬ ‫يف ان �ت �خ��اب رئ �ي ����س ج��دي��د للمجل�س‬ ‫ونائبني له»‪.‬‬

‫ال�سعودية ريال واحد‬

‫ايران ‪ 1000‬ريال‬

‫تركيا ‪ 1‬لرية‬

‫وتقوم مب�ن��اورات ع��دة»‪ ،‬وتابع انها‬ ‫«باتت بطال حمليا يف ال�ع��راق حيث‬ ‫ي�سميها ال�سكان (الوح�ش) وا�صبحت‬ ‫فج�أة �ش�أنا مهما»‪ .‬وقام وارن بعدها‬ ‫بتحميل ت�سجيل فيديو للدبابة على‬ ‫تويرت تظهر فيه وهي تدمر عربة على‬ ‫متنها متفجرات على م��ا ي�ب��دو‪ ..‬يف‬ ‫اال�سا�س ن�شرت ثالث دبابات يف هيت‬ ‫اال ان اثنتني منهما ا�صيبتا ب�أعطال‬ ‫ميكانيكية‪.‬‬

Profile for Al Mashriq Newspaper

3467 AlmashriqNews  

AlmashriqNews

3467 AlmashriqNews  

AlmashriqNews

Advertisement