Page 12

‫الرتبية‪� :‬شمول الرابع الإعدادي بنظام التحميل‬

‫الكهرباء‪� :‬إ�ضافة ‪ 2000‬ميغاواط على منظومة الطاقة‬

‫المشرق – قسم األخبار‪:‬‬ ‫�أعلنت وزارة الرتبية �شمول تطبيق طالب الرابع الإع��دادي نظام التحميل كتجربة‬ ‫لتطبيق وتقييم للنظام املذكور‪ .‬وذكر بيان �صادر عن املكتب االعالمي لوزير الرتبية‬ ‫حممد �إقبال "ان ال��وزارة حددت يف اجتماع هيئة ال��ر�أي در�سني ك�أعلى حد ل�شمول‬ ‫الطالب بنظام التحميل"‪ ،‬مو�ضحة �أن "املادة التي يحملها الطالب تعترب جزءا من ال�صف‬ ‫اخلام�س"‪ .‬م�ضيفا "ان الطالب الذي ير�سب باملادة التي حملها �سيعيدها يف ال�صف اخلام�س‬ ‫االعدادي‪ ،‬وال يعود اىل مرحلة الرابع التي حمل منها"‪.‬‬

‫المشرق – قسم األخبار‪:‬‬

‫�أعلنت وزارة الكهرباء �أنها �ست�ضيف ‪ 2000‬ميغاواط على املنظومة‬ ‫الوطنية للطاقة بدخول حمطات اىل اخلدمة خالل ال�صيف املقبل‪.‬‬ ‫وقالت ال��وزارة يف بيان �إن "مديرية امل�شاريع الغازية يف وزارة‬ ‫الكهرباء تعلن عن دخ��ول حمطات غازية جديدة للخدمة مطلع‬ ‫حزيران املقبل"‪.‬‬

‫رئيس مجلس اإلدارة‬

‫د‪ .‬غاندي محمد عبد الكريم‬

‫اخلمي�س ‪ 24‬من �آذار ‪ 2016‬العدد ‪ 3448‬ـ ال�سنة الثالثة ع�شرة‬

‫‪� 12‬صفحة‬

‫‪Thursday 24 March. 2016 No. 3448 Year 13‬‬

‫الموت جوع ًا يهدد ‪ 150‬ألف شخص في المدينة المنكوبة‬

‫الفلوجة تعاين ح�صار داع�ش ‪ ..‬وحتذيرات‬ ‫من (كـارثة �إن�سـانـيـة) تفتك باملدنـيني‬ ‫بغداد ‪ -‬المشرق‪:‬‬

‫بالتزامن م��ع دخ��ول مدينة الفلوجة‬ ‫مبحافظة الأن �ب��ار ال�سنة الثانية من‬ ‫احل �� �ص��ار وامل � �ع� ��ارك‪ ,‬ت � ��زداد معاناة‬ ‫املحا�صرين فيها حيث يعي�شون يف‬ ‫�أق�سى ظروف �إن�سانية ت�شهدها الفلوجة‬ ‫يف تاريخها‪ .‬ويهدد املوت جوع ًا نحو‬ ‫‪ 150‬ال��ف �شخ�ص م��ازال��وا يعي�شون‬ ‫يف �أجواء �إن�سانية غاية يف ال�صعوبة‬ ‫داخل مدينة الفلوجة التي ت�شهد حرب ًا‬ ‫منذ مطلع ‪ 2014‬وعقب توغل داع�ش‬ ‫�إىل امل��دي �ن��ة وف��ر���ض ه�ي�م�ن�ت��ه بقوة‬ ‫ال�سالح‪ .‬ويتهم �سكان الفلوجة البع�ض‬ ‫بتجويعهم من خالل حما�صرتهم ومنع‬ ‫و� �ص��ول امل �� �س��اع��دات ال�ي�ه��م لتجويع‬ ‫الأطفال وكبار ال�سن بغية �إحلاق املوت‬ ‫ب ��أك�بر ع��دد ممكن م��ن الأه���ايل الذين‬ ‫ت�ق��در �أع� ��داد م��ن يلقى م�صرعه منهم‬ ‫�أ�سبوعيا نحو ‪� 40‬شخ�صا �أغلبهم من‬ ‫الأطفال والن�ساء وكبار ال�سن ب�سبب‬

‫ن�ق����ص ال��غ��ذاء وال� � ��دواء‪ .‬م��ن جانبه‬ ‫طالب جمل�س حمافظة الأن�ب��ار رئي�س‬

‫ال�سجن ‪� 306‬سنوات‬ ‫ل�سـارق فـي النجــف‬ ‫المشرق – قسم األخبار‪:‬‬

‫�أعلنت قيادة �شرطة حمافظة النجف �أن الق�ضاء حكم على �سارق‬ ‫من �أهايل املحافظة بال�سجن ملدة ‪� 306‬سنوات بالتعاقب عن ‪19‬‬ ‫جرمية �سرقة نفذها يف مدينة الكوفة‪ .‬وقال املتحدث با�سم قيادة‬ ‫�شرطة النجف الرائد مقداد املو�سوي �إن «�شرطة مكافحة الإجرام‬ ‫يف الكوفة متكنت يف وقت �سابق‪ ،‬من اعتقال �أحد املجرمني‪ ،‬خالل‬ ‫حملة نفذتها جلمع املعلومات ومتابعة �أرباب ال�سوابق وامل�شبوهني‬ ‫بعد ت�شكيل فريق خا�ص للمتابعة وللت�أكد من عدم ارتكابهم �أية‬ ‫جرائم»‪ .‬و�أ�ضاف املو�سوي �أن «املجرم اعرتف بارتكاب عدد من‬ ‫عمليات ال�سرقة لدور �سكنية يف منطقة ال�سراي والر�شادية يف‬ ‫مدينة الكوفة‪ ،‬ت�صل �إىل ‪ 19‬عملية»‪ ،‬م�ؤكد ًا �أن «املجرم �أحيل �إىل‬ ‫الق�ضاء وحكم عليه بال�سجن ‪� 306‬سنوات يق�ضيها بالتعاقب وفق‬ ‫امل��ادة ‪ 443‬من قانون العقوبات لينال ج��زاءه ال�ع��ادل»‪ .‬يذكر �أن‬ ‫حمافظة النجف (‪ 180‬كم جنوب العا�صمة بغداد) تتمتع با�ستقرار‬ ‫�أمني ن�سبي �إال �أنها ت�شهد بني حني و�آخر‪ ،‬عمليات تفجري ب�سيارات‬ ‫مفخخة وعبوات نا�سفة وال�صقة ت�ستهدف املدنيني والقوات الأمنية‬ ‫وبخا�صة يف املنا�سبات الدينية‪.‬‬

‫احل�ك��وم��ة ال�ع��راق�ي��ة ولأك�ث�ر م��ن مرة‬ ‫بفتح مم��رات �آمنة لإي�صال م�ساعدات‬

‫غذائية وطبية عاجلة اىل داخل مدينة‬ ‫الفلوجة غري �أن تلك الدعوات جوبهت‬

‫بال�صمت او الرف�ض‪ .‬يحيى ال�سنبل‬ ‫�أحد �شيوخ ع�شائر الأنبار اتهم املعنيني‬ ‫ب �ع��دم ق��درت �ه��م ع�ل��ى ات �خ��اذ �أي ق��رار‬ ‫ان�ساين لفك احل�صار املفرو�ض على‬ ‫الفلوجة و�إي�صال امل�ساعدات من الغذاء‬ ‫والدواء‪ .‬ع�ضو جمل�س حمافظة الأنبار‬ ‫حميد �أحمد الها�شم يرى �أن الفلوجة‬ ‫تباد و�أهلها ينتظرون املوت البطيء‪،‬‬ ‫م�ؤكد ًا �أن احلكومة العراقية مل ت�ستجب‬ ‫ملطالب حكومة الأنبار املحلية لإي�صال‬ ‫امل�ساعدات العاجلة ل�سكانها‪ .‬وحتدث‬ ‫الها�شم "قدمنا منا�شدات عاجلة اىل‬ ‫رئي�س احلكومة العراقية ب�ضرورة‬ ‫ت��وج��ه ق��واف��ل امل���س��اع��دات م��ن الغذاء‬ ‫وامل��واد الطبية اىل مدينة الفلوجة"‪.‬‬ ‫م�شريا �إىل انه مل يجد اية ا�ستجابة‪.‬‬ ‫و�أك� ��د ع���ض��و جم�ل����س الأن� �ب ��ار جلوء‬ ‫�أهايل الفلوجة لتناول الع�شب والتمر‬ ‫فيما �أدى الو�ضع الإن�ساين ال�سيئ اىل‬ ‫انتحار عدد من الأهايل‪.‬‬

‫عــودة ميمـونــة‬ ‫الزميالن د‪ .‬طه جزاع و�صباح الالمي يعودان للقراء‪ ،‬بعد غيبة‬ ‫غري مق�صودة‪ ،‬لكتابة عموديهما ال�صحفيني‪ ،‬متمنني لهما الت�ألق‬ ‫والنجاح مع جمهورهما الكرمي‪.‬‬ ‫(�أ�سرة امل�شرق)‬

‫احلافظ‪ :‬جلنة اختيار حكومة التكنوقراط‬ ‫قـدمت �أ�سـماء الـوزراء اجلـدد للـعـبـادي‬ ‫المشرق – قسم األخبار‪:‬‬

‫ذك� ��ر ال �ن��ائ��ب م��ه��دي احل ��اف ��ظ �أن جلنة‬ ‫اختيار حكومة التكنوقراط التي �شكلها‬ ‫م ��ؤخ��ر ًا رئ�ي����س ال� ��وزراء ح�ي��در العبادي‬ ‫انهت عملها‪� ،‬أم�س االول الثالثاء‪ ،‬وقدمت‬ ‫ا�سماء ال��وزراء اجلدد‪ ،‬وفيما ا�شار اىل ان‬ ‫االي��ام القليلة املقبلة �ست�شهد االع�لان عن‬ ‫الت�شكيلة اجل��دي��دة‪ ،‬اك��د �أن اللجنة تعقد‪،‬‬ ‫اليوم اخلمي�س‪ ،‬اجتماعا الختيار ر�ؤ�ساء‬ ‫الهيئات امل�ستقلة‪ .‬وقال احلافظ �إن «رئي�س‬

‫�إطالق �سراح الدايني مبقرتح‬ ‫من العبادي ومر�سوم من مع�صوم‬ ‫المشرق – قسم األخبار‪:‬‬

‫�أعلنت ال�سلطة الق�ضائية‪� ،‬أم�س الأرب �ع��اء‪ ،‬اط�لاق �سراح النائب‬ ‫ال�سابق‪ ،‬املحكوم ب��االع��دام غيابيا‪ ،‬حممد ال��داي�ن��ي‪ ،‬بـ"مر�سوم‬ ‫جمهوري"‪ ،‬منوهة اىل ان قرار االف��راج جاء مبن�أى عن الق�ضاء‪.‬‬ ‫وق��ال املتحدث با�سم ال�سلطة‪ ،‬القا�ضي عبد ال�ستار ب�يرق��دار �إن‬ ‫"الق�ضاء �أطلق �سراح املدان حممد الدايني‪ ،‬بعفو خا�ص‪ ،‬بنا ًء على‬ ‫مقرتح من رئا�سة الوزراء و�صدور مر�سوم جمهوري"‪ ،‬م�شريا �إىل‬ ‫�أنه "ال عالقة للق�ضاء بهذا الإجراء"‪ .‬ي�شار اىل ان الدايني قد هرب‬ ‫من العراق على خلفية تورطه يف �أعمال عنف‪ ،‬منها تفجري كافترييا‬ ‫الربملان يف العام ‪ ،2007‬ال��ذي �أ�سفر عن مقتل النائب عن جبهة‬ ‫احلوار الوطني حممد عو�ض‪ .‬وكانت املحكمة املركزية يف منطقة‬ ‫الكرخ قد �أ�صدرت يف الـ‪ 25‬من كانون الثاين ‪ ،2010‬حكما غيابيا‬ ‫بالإعدام بحق الدايني‪ .‬وك�شف رئي�س جلنة الأمن والدفاع النيابية‬ ‫حاكم الزاملي‪ ،‬يف (‪ 17‬ني�سان ‪ ،)2015‬عن و�صول النائب ال�سابق‬ ‫املحكوم باالعدام حممد الدايني �إىل بغداد "متخفي ًا"‪ ،‬فيما ا�شار اىل‬ ‫انه و�صل عن طريق و�ساطة لت�سوية ق�ضيته‪.‬‬

‫أيزيدية جديدة تكشف تفاصيل معاناتها على يد داعش‪:‬‬

‫كنت �أموت باليوم ‪ 100‬مرة وحاولت االنتحار ‪ 4‬مرات‬ ‫المشرق – قسم األخبار‪:‬‬

‫روت فتاة �أيزيدية‪ُ ،‬تدعى بريفان‪ُ ،‬تقيم حاليًا‬ ‫يف �أمل��ان�ي��ا‪ ،‬تفا�صيل تعر�ضها لالختطاف‬ ‫واالغت�صاب على يد مقاتلي تنظيم داع�ش‪،‬‬ ‫� �ش �م��ايل ال� �ع ��راق‪ ،‬وك �ي��ف وق �ف��ت يف وجه‬ ‫التنظيم وا�ستطاعت الهروب‪ ،‬وكيف كانت‬ ‫معاي�شتها �أث �ن��اء االخ �ت �ط��اف‪ ،‬وذل ��ك خالل‬ ‫ا�ست�ضافتها بربنامج "�شباب توك"‪ ،‬عرب قناة‬ ‫"دوت�شيه فيله" الأملانية‪� .‬صرحت بريفان‪،‬‬ ‫ذات اال�سم امل�ستعار "�أفراد داع�ش هاجمونا‬ ‫وقتلوا امل�سيحيني و�أخذوا بناتهم‪ ،‬ا�ستطعنا‬ ‫ال�ف��رار �أن��ا و�أه �ل��ي‪ ،‬الحقونا ب �ـ‪� 17‬سيارة‪،‬‬ ‫وحلفوا لنا بدينهم �أنهم لن ي��ؤذون��ا مقابل‬ ‫و�ضع �سالحنا‪ ،‬ثم عزلوا الن�ساء عن الرجال‪،‬‬ ‫و�أخ ��ذوا ال��رج��ال ملقربة �أح�ي��اء‪ ،‬كانت �آخر‬ ‫مرة �أرى فيها �أبي‪ ،‬حيث ر�أيت جثته بعيني‪،‬‬ ‫ومل �أر �إخوتي ال�شباب � ً‬ ‫أي�ضا‪ ،‬و�شقيقاتي‬ ‫الفتيات الآن خمطوفات‪ ،‬مل �أره��ن منذ ذلك‬ ‫احلني‪ ،‬وهددين �أحدهم قائلاً (�إذا حتركتي‬ ‫هقتلك)"‪� .‬أ�ضافت "عمري حينها ك��ان ‪15‬‬ ‫ع��ا ًم��ا‪� ،‬أخ��ذوا الفتيات �إىل بلدة �أخ��رى‪ ،‬ثم‬ ‫�أخذونا على التل‪ ،‬وبقينا هناك ثالثة �أيام‬ ‫ثمـــــــن‬ ‫الن�سخة‬

‫يف املدر�سة‪ ،‬كانوا ي�أتون لنا ليختاروا �أي‬ ‫بنت ليغت�صبوها‪ ،‬و�إذا مل تذهب معهم الفتاة‬ ‫ُيطلقون عليها النار‪� ،‬أحدهم كان يف مقتبل‬ ‫الأربعني‪ ،‬ودعا فتاة يف العا�شرة من عمرها‪،‬‬ ‫وحينما �أرادت �أ ّال تذهب معه �ضربها باحلجر‬ ‫حتى وافقت قبل �ضربها بالنار‪ ،‬وبعدها ظللنا‬ ‫نتنقل من مكان لآخ��ر»‪ .‬تابعت "فرقونا عن‬ ‫بع�ضنا‪� ،‬أخذوا �أمي ومن يف �سنها‪� ،‬سحبوا‬ ‫�أمي ويدها يف يدي‪ ،‬و�أخذوها �إىل مكان غري‬ ‫معلوم‪ ،‬وبعدها �أخ��ذوا كل من هو �أكرب من‬ ‫‪� 6‬سنوات من الأطفال ال�صبية للمع�سكرات‪،‬‬ ‫ث��م ف��رق��ون��ا ن�ح��ن ال�ف�ت�ي��ات‪ ،‬ك��ان يبلغ عدد‬ ‫الفتيات الأيزيديات حينها ‪� 5‬آالف‪ ،‬ثم بد�أوا‬ ‫يبيعون الفتيات يف الأ�سواق باملو�صل بدون‬ ‫ثمن‪ ،‬كانوا يقولون لنا �أننا كفار و�سبيات‪،‬‬ ‫ولأجل هذا يبيعوننا بدون ثمن‪� ،‬أتذكر يوم‬ ‫ا� �ش�تراين �أح��ده��م �أن��ا و�صديقتي‪ ،‬رف�ضت‬ ‫وبكيت ف�ضربني‪ ،‬كان ال�شخ�ص وح�شا‪ ،‬ال‬ ‫فرق بينه وبني الوح�ش‪ ،‬احليوانات لديها‬ ‫رح�م��ة يف قلوبهم‪ ،‬ول�ك��ن ه� ��ؤالء ال توجد‬ ‫رحمة يف قلوبهم"‪ .‬ا�ستكملت "ع�شت يف‬ ‫البيت معه ‪ 25‬ي��و ًم��ا‪ ،‬ك��ان مع�سك ًرا ولي�س‬

‫االردن ‪ 200‬فل�س‬

‫ريا �أن �أت��رك ديني و�أدخل‬ ‫بي ًتا‪ ،‬حاولت كث ً‬ ‫الإ�سالم ولكنني مل امتكن‪ ،‬وكان يقول �أنتم‬ ‫الإيزيديني كفار‪ ،‬وظل ي�ضربني حتى غبت‬ ‫ع��ن ال��وع��ي‪ ،‬تعر�ضت الع �ت��داءات جن�سية‬ ‫عديدة‪ ،‬كان �أ�صعب �شيء يحدث هناك على‬ ‫الإطالق‪ ،‬كان اغت�صابا وح�شيا‪ ،‬كان يعي�ش‬ ‫يف هذا البيت ‪ 48‬مقاتال من التنظيم‪ ،‬وكنا‬ ‫بنتني �أيزيديتني فقط يف البيت‪ ،‬كنت �أ�سمع‬ ‫�صيحات الفتاة الأخرى يف احلجرة املجاورة‬ ‫تطلب م�ساعدتي وال �أ�ستطيع �أن �أفعل"‪.‬‬ ‫ا�ستطردت "حاولت االنتحار ‪ 4‬مرات‪� ،‬أخذت‬ ‫مرة ‪ 150‬من احلبوب املتواجدة‪ ،‬وت�سممت‪،‬‬ ‫مل ي� ��أخ ��ذوين �إىل امل���س�ت���ش�ف��ى ب��ل كانوا‬ ‫ي�ضربونني‪ ،‬ومرة �أخ��رى قطعت �شرياين‪،‬‬ ‫و�أخ ��رى �شربت بنزينا‪ ،‬ك��ان��وا ُيجربوننا‬ ‫طوال الوقت على �أن نلب�س مالب�س خفيفة‪،‬‬ ‫كنت يف كل يوم �أموت ‪ 100‬مرة من احلال‬ ‫ال�سيئ والوجع والعذاب‪ 3 ،‬مرات حاولت‬ ‫الهرب ولكنهم حلقوا بي‪ ،‬ويف املرة الرابعة‬ ‫جنحت يف الهرب‪ ،‬احلمد لله ربي �ساعدنا‪،‬‬ ‫�أنا ووالدتي‪ ،‬والآن نعي�ش يف �أملانيا‪ ،‬بعدما‬ ‫�أطلقوا �سراحها لأنها ال تنفعهم يف �شيء"‪.‬‬

‫�سورية ‪ 15‬لرية‬

‫الكويت ‪ 100‬فل�س‬

‫ال�سعودية ريال واحد‬

‫ايران ‪ 1000‬ريال‬

‫تركيا ‪ 1‬لرية‬

‫الوزراء كلفه برئا�سة جلنة اختيار الوزراء‬ ‫التكنوقراط التي ت�ضم يف ع�ضويتها نخبة‬ ‫جيدة من اخلرباء»‪ ،‬مبين ًا �أن «اللجنة انهت‪،‬‬ ‫�أم�س االول الثالثاء‪ ،‬مهمتها اختيار الوزراء‬ ‫ال�ت�ك�ن��وق��راط للكابينة ال ��وزاري ��ة جلميع‬ ‫ال � ��وزارات»‪ .‬وا� �ض��اف �أن «اللجنة قدمت‬ ‫اال�سماء لرئي�س الوزراء وقد جرى االختيار‬ ‫على وفق معايري مهنية عالية امل�ستوى»‪،‬‬ ‫متوقعا ان «يعلن العبادي ت�شكيلته الوزارية‬ ‫خالل االيام القليلة املقبلة»‪.‬‬

Profile for Al Mashriq Newspaper

3448 AlmashriqNews  

AlmashriqNews

3448 AlmashriqNews  

AlmashriqNews

Advertisement