Page 12

‫خرجوا م��ن اجلحور املظلمة‪،‬‬ ‫حكاية وكل فريق يبح��ث عن الكنز‬ ‫ال��ذي �أغراهم ال�ش��يطان به‪،‬‬ ‫�س��فكت الدماء الكثرية‪ ،‬هاجر م��ن هاجر‪ ،‬ومات من‬ ‫م��ات‪ ،‬و�ض��اع الأمن والأمان‪ ،‬ون�ش��ر ال��ذل جناحيه‬ ‫عل��ى اجلميع‪ ،‬ومل يعرث �أحد عل��ى الكنز املوعود به‪،‬‬ ‫ويف خ�ض��م االنتكا�س��ات والهزائم‪ ،‬خرج اىل اجلميع‬ ‫�ص��وت هادر يق��ول‪� :‬أيها النا�س‪ ،‬من يريد احل�ص��ول‬ ‫على الكن��ز عليه �أن يحافظ على وطن��ه‪ ،‬و�أن يجعل‬ ‫املواطن��ة �س��بيله اىل العي���ش الك��رمي‪ ،‬ورغ��م قوة‬ ‫ال�صوت وو�ضوحه اال �أن فريق ال�شيطان ال زال يبحث‬ ‫عن الكنز بني ركام اال�ش�لاء‪ ،‬وتزاحم اجلروح التي‬ ‫انت�شرت على ج�سد الوطن امل�ستباح‪.‬‬ ‫�أحمد اجلنديل‬

‫رئيس مجلس اإلدارة‬

‫رئيس التحرير‬

‫د‪ .‬غاندي محمد عبد الكريم‬

‫د‪ .‬حميد عبد اهلل‬

‫‪� 12‬صفحة‬

‫الأربعاء املوافق ‪ 17‬من �شباط ‪ 2016‬العدد ‪ 3418‬ـ ال�سنة الثالثة ع�شرة‬

‫‪Wednesday 17 February. 2016 No. 3418 Year 13‬‬

‫المرجعية تجلد السياسيين بسياط النقد والتوبيخ ‪:‬‬

‫يجرون وراء م�صاحلهم وال يهتمون �إذا احرتق العراق‬ ‫بغداد ‪ -‬المشرق‪:‬‬

‫هاجمت املرجعية ال�شيعية العليا مرة‬ ‫�أخرى‪ ،‬ال�سيا�سيني العراقيني متهمة �إياهم‬ ‫ب�أنهم يجرون وراء م�صاحلهم ال�شخ�صية‪،‬‬ ‫و�أن بع�ضهم ال يكرتث ول��و اح�ترق البلد‬ ‫�أم��ام��ه‪ .‬وق ��ال معتمد امل��رج�ع�ي��ة الدينية‬ ‫ال�سيد احمد ال�صايف خالل جتمع طالبي‬ ‫يف ك��رب�لاء‪� ،‬إن «التحديات الكبرية التي‬ ‫ي�شهدها العراق م�س�ؤول عن الت�صدي لها‬ ‫م��ن بيدهم ال �ق��رار‪ ،‬وع�ل��ى نحو التحديد‬ ‫ال�سا�سة وكل من ت�صدى للعمل ال�سيا�سي»‪،‬‬ ‫مبينا بالقول‪« :‬ال �أعتقد �أن �شخ�صا �أُجرب‬ ‫على �أن يكون �سيا�سيا‪ ،‬و�إمن��ا هو مبلء‬ ‫�إرادت � ��ه ت���ص��دى ل �ه��ذا ال �ع �م��ل»‪ .‬و�أ� �ض��اف‬ ‫خ�لال االح�ت�ف��ال بتكرمي الطلبة الأوائ ��ل‬ ‫يف اجل��ام�ع��ات ال�ع��راق�ي��ة �أن «التحديات‬ ‫الكبرية والكثرية‪� ،‬سواء حتديات الداخل‬ ‫�أو حتديات اخلارج التي �أ�صبحت حقيقية‬ ‫حتتاج �إىل حلول حقيقية واىل ج��ر�أة يف‬ ‫احل��ل وحت �ت��اج �إىل ع��دم م��داه �ن��ة وع��دم‬ ‫جماملة‪ ،‬هناك دماء عزيزة‪� ،‬سفكت على �أمل‬ ‫�أن تثمر بع�ض �أهداف ال�شعب و�أن يح�صل‬ ‫النا�س على �شيء من الأم��ن واال�ستقرار‬ ‫والبناء وان يرى هذا البلد مت�آخي ًا مت�آلف ًا‬ ‫متكاتف ًا»‪ .‬و�أكد معتمد املرجعية �أن «هناك‬ ‫�شخ�صيات لو كانت يف غري العراق الحتفل‬ ‫بها املحتفلون �أي��ام � ًا ول�ي��ايل لإخال�صهم‬

‫ووفائهم ووطنيتهم‪ ،‬وحمبتهم لهذا البلد‪،‬‬ ‫رغم �أنهم مل يح�صلوا على �أي �شيء»‪ ،‬و�أن‬ ‫« هناك من ال�شعب من يقاتل وعمره �أكرث‬ ‫من �سبعني عام ًا‪ ،‬وهو ال ميلك �شرب ًا يف هذا‬ ‫البلد‪ ،‬يعطي دمه من �أجلنا»‪ .‬و�أ�شار �إىل‬ ‫ا�ست�شهاد �أ�شخا�ص قد ي�صل عمر بع�ضهم‬ ‫لأك�ثر من (‪ )83‬عام ًا‪ ،‬وهناك �أي�ضا فتية‬

‫ال�سفارة الرتكية تك�شف تفا�صيل‬ ‫ح�صول العراقيني على فيزا جمانية‬ ‫المشرق ‪ -‬قسم األخبار‪:‬‬

‫�أعلنت ال�سفارة الرتكية يف بغداد �أن الت�أ�شرية الرتكية للمواطنني العراقيني جمانية مو�ضحة‬ ‫�أن الت�أ�شرية �ستكون الكرتونية واملراجعة من خالل ال�سفارة‪ .‬واكدت يف بيان لها �إن “العمل‬ ‫بت�أ�شرية اخلتم التي كانت تمُ نح يف املطارات الرتكية توقف منذ تاريخ العا�شر من ال�شهر‬ ‫اجلاري”‪ .‬واو�ضح البيان �أن ”ب�إمكان حاملي ج��وازات ال�سفر العادية احلا�صلني على‬ ‫ت�أ�شرية �شنغن نافذة احل�صول على الت�أ�شرية االلكرتونية �أما بالن�سبة جلميع الت�أ�شريات‬ ‫الأخرى ف�أن من ال�ضروري �إجراء املراجعة للح�صول على الت�أ�شرية واحل�صول على املوعد‬ ‫من ال�سفارة يف بغداد او القن�صلية الرتكية يف �أربيل”‪ .‬و�أ�ضاف البيان �أن “مراجعات‬ ‫الت�أ�شرية فردية ومن ال�ضروري �إجراء مراجعة لكل �شخ�ص على حدة عدا العوائل وتجُ رى‬ ‫املراجعات اىل ال�سفارة �شخ�صي ًا”‪ .‬وا�شرتطت احلكومة الرتكية‪ ،‬يف الـ‪ 6‬من �شباط اجلاري‪،‬‬ ‫ح�صول العراقيني الراغبني بال�سفر اىل تركيا على �سمة الدخول ”فيزا” م�سبقا والتي كانت‬ ‫متنح لهم يف املطارات او املنافذ احلدودية‪.‬‬

‫الأ�سبوع املقبل‪ ..‬جل�سة ا�ستثنائية ملجل�س النواب‬ ‫المشرق ‪ -‬قسم األخبار‪:‬‬

‫�أكد ع�ضو جلنة النزاهة النيابية ريبوار طه‬ ‫انه يف اال�سبوع املقبل �سيعقد جمل�س النواب‬ ‫جل�سة ا�ستثنائية لتحديد اوجه عمل جلنة‬ ‫اعادة اموال البالد املهربة للخارج‪ .‬وقال طه‬ ‫ان "جمل�س النواب �سيعقد اال�سبوع املقبل‬ ‫جل�سة ا�ستثنائية لتحديد توجه عمل جلنة‬ ‫ا�سرتداد اموال البالد املهربة اىل اخلارج"‪،‬‬ ‫م�شريا اىل ان "اجلل�سة �ستكون برئا�سة‬ ‫رئي�س املجل�س �سليم اجلبوري"‪ .‬وا�ضاف‬

‫ان "اجلل�سة اال�ستثنائية �ست�شهد ا�صدار امر‬ ‫رئا�سة الربملان بت�شكيل اللجنة وحتديد اوجه‬ ‫عملها من اجل اعادة اموال البالد املهربة اىل‬ ‫اخلارج"‪ .‬وا�شار اىل ان "اع�ضاء جلنة اعادة‬ ‫االموال املهربة �سيكونون من جلان النزاهة‬ ‫والقانونية واملالية واالقت�صاد واال�ستثمار‬ ‫وامل�ساءلة والعدالة‪ ،‬فيما �سيكون لها اع�ضاء‬ ‫م��ن وزارات اخل��ارج �ي��ة وامل��ال �ي��ة وهيئة‬ ‫النزاهة وهيئة الرقابة باال�ضافة اىل جهاز‬ ‫املخابرات"‪.‬‬

‫لعلهم مل يبلغوا احللم‪ ،‬ويقاتلون داع�ش‪.‬‬ ‫وت���س��اءل ال���ص��ايف‪ :‬ه���ؤالء م��ن �أج��ل ماذا‬ ‫يقاتلون؟ �أال ي�س�أل ال�سيا�سي النبه الفطن‬ ‫الذكي نف�سه‪ ،‬ويقارن بينها وبني ه�ؤالء‪،‬‬ ‫هل �إن دمه عندما يحلل �سيكون �أزرق ودم‬ ‫ه�ؤالء �أحمر؟ هل له ميزة متيزه عن �أبناء‬ ‫هذا البلد؟‬

‫ثمـــــــن‬ ‫الن�سخة‬

‫نومة ال بد �أن ي�ستيقظوا‪ ،‬و�إن كانوا يف‬ ‫غفلة ال بد �أن ينتبهوا‪� ،‬إن كانوا مل يعلموا‬ ‫ال بد �أن يعلموا»‪ ،‬مو�ضحا ان «املرجعية‬ ‫العليا حتدثت مع ال�سا�سة وقالت لهم ملاذا‬ ‫حتاولون �أن تنزلوا مب�شاكلكم �إىل النا�س؟‬ ‫م��ن امل���س��ؤول ع��ن تفتيت وح��دة العراق؟‬ ‫من امل�س�ؤول عن �شحذ هذا االحتقان بني‬ ‫�أب�ن��اء البلد ال��واح��د؟»‪ .‬وذك��ر ال�صايف ان‬ ‫«ال�سيا�سيني يقيمون الدنيا وال يقعدونها‬ ‫من �أجل حفنة �أ�صوات ويروجون ملبادئ هم‬ ‫�أ�ص ًال ال يعتقدون بها‪ ،‬ولكنها م�صالح �ضيقة‬ ‫وتغليب امل�صالح اخلا�صة على م�صلحة‬ ‫البلد‪ ،‬لو ان البلد احرتق �أمام ناظري بع�ض‬ ‫ه ��ؤالء ال�سيا�سيني فلن يكرتثوا اب��دا لأن‬ ‫املهم لديهم هو ماذا ي�ستفيدون من ثروات‬ ‫البلد»‪ .‬وم�ضى بالقول ان «ث��روات البلد‬ ‫قد �سرقت‪ ،‬وذكرنا مرار ًا وتكرار ًا‪ ،‬وال بد‬ ‫من حما�سبة ه�ؤالء وال بد من ت�شخي�صهم‬ ‫و�إرج��اع ه��ذه الأم ��وال‪ ،‬لأنها لي�ست ملك ًا‬ ‫لهم بل هي ملك العراقيني جميع ًا»‪ .‬وكانت‬ ‫املرجعية ال�شيعية العليا قد �أوقفت اخلطبة‬ ‫ال�سيا�سية يف �أيام اجلمعة م�ؤخرا ب�سبب‬ ‫عدم ا�ستجابة ال�سيا�سيني لتوجيهاتها يف‬ ‫�ضرورة �إ�صالح الأو�ضاع يف البلد وقيادته‬ ‫بال�شكل ال�صحيح والق�ضاء على الف�ساد‬ ‫وتوحيد ال�شعب‪ ،‬ولكنها وع��دت ب�إبداء‬ ‫ر�أيها يف الوقت املنا�سب‪.‬‬

‫ً‬ ‫ً‬ ‫معطال يف اللجان الربملانية‬ ‫قانونا‬ ‫بالأرقام‪213 :‬‬

‫المشرق ‪ -‬قسم األخبار‪:‬‬

‫ذكر مرا�سل وكالة كل العراق [�أين] ان ‪ 213‬قانونا معطال يف‬ ‫اللجان النيابية مل تدرج يف جداول اعمال جل�سات جمل�س‬ ‫ال�ن��واب‪ .‬وق��ال املرا�سل ان «رئي�س جمل�س النواب �سليم‬ ‫اجلبوري �أعلن يف جل�سة الربملان ام�س اعداد هذه القوانني‬ ‫يف كل جلنة من اللجان النيابية دون معرفة ا�ساب جتميدها‬ ‫وعدم ادراجها يف جداول جل�سات املجل�س‪ .‬وهذه القوانني‬ ‫هي‪ ٦٨ :‬قانونا يف اللجنة القانونية و‪ ٢٤‬قانونا يف اللجنة‬ ‫املالية وكذلك ‪ ٢٢‬قانونا يف جلنة االمن والدفاع»‪ .‬وح�سب‬

‫اجل �ب��وري ي��وج��د «‪ 12‬ق��ان��ون � ًا معطال عند جلنة حقوق‬ ‫االن�سان‪ ،‬و‪ 8‬يف جلنة النفط والطاقة و‪ 4‬قوانني يف جلنة‬ ‫امل�صاحلة وامل�ساءلة ومثلها يف جلنة الهجرة واملهجرين و‪3‬‬ ‫قوانني يف جلنة العمل وال�ش�ؤون االجتماعية ومثلها اي�ضا‬ ‫يف جلنة املر�أة والطفل»‪ .‬و�أ�شار رئي�س جمل�س النواب اىل‬ ‫«وجود ‪ 15‬قانون ًا عند جلنة العالقات وال�ش�ؤون اخلارجية‬ ‫ومثلها يف جلنة اخلدمات واالعمار و‪ 10‬يف جلنة ال�صحة‬ ‫والبيئة و‪ 6‬يف جلنةالتعليم العايل و‪ 12‬يف جلنة االقت�صاد‬ ‫واال�ستثمار و‪ 7‬يف جلنة االقاليم واملحافظات"‪.‬‬

‫مافيات وحيتان ف�ساد وراء‬ ‫ا�ستمرار انقطاع التيار الكهربائي‬ ‫المشرق ‪ -‬قسم األخبار‪:‬‬

‫اتهم ع�ضو جلنة النفط والطاقة النيابية زاهر العبادي‪ ،‬ام�س الثالثاء‪ ،‬من ا�سماهم‬ ‫مافيات وحيتان الف�ساد بالوقوف وراء ا�ستمرار انقطاع التيار الكهربائي يف‬ ‫البالد‪ ،‬م�شري ًا �إىل �أن تلك املافيات ت�ستفاد من عموالت مينحها �أ�صحاب املولدات‬ ‫الأهلية لهم‪ .‬وقال العبادي �إن “حيتان الف�ساد هم �أنف�سهم �أ�صحاب ال�شركات‬ ‫التي تتعاقد معهم وزارة الكهرباء لتنمية بع�ض امل�شاريع‪ ،‬والذين يقفون خلف‬ ‫دميومة انقطاع التيار الكهربائي”‪ .‬و�أ�ضاف �أن “بع�ض ال�شركات املتلكئة يف‬ ‫تنفيذ امل�شاريع والذين يعملون كمافيات تعمل على تقا�ضي “كوم�شنات” من‬ ‫مافيات �أخرى مرتبطة ب�أ�صحاب املولدات لقاء ا�ستمرار انقطاع التيار الكهربائي‬ ‫على مدى ‪ 12‬عام ًا”‪ .‬وتوقع العبادي �أن “الأيام القادمة �ست�شهد تظاهرات عارمة‬ ‫نتيجة ا�ستمرار انقطاع التيار الكهربائي يف البالد ونحن مقبلون على ف�صل‬ ‫ال�صيف احلار‪ ،‬الأمر الذي يتطلب معاجلة �سريعة للق�ضية”‪.‬‬

‫قصة المشرق االخبارية بقلم د‪.‬حميد عبد اهلل‬

‫بع�ض ال�سا�سة‬ ‫االنتهازيني‬ ‫يحاولون �إخفاء‬ ‫عوراتهم كما‬ ‫تخفي العاهرة‬ ‫انحرافها‪..‬‬

‫و�شدد على �أن «حقيقة ه�ؤالء الإخوة �أنهم‬ ‫ت��راث وذخ�ي�رة ال �ع��راق‪ ،‬نحن نعتز بهم‪،‬‬ ‫ف�إنهم بذلوا ما ي�ستطيعون‪ ،‬منهم من بذل‬ ‫ما ًال‪ ،‬و�آخر بذل دم ًا‪ ،‬وهناك عوائل �أعطت‬ ‫�أك�ث�ر م��ن �شهيد ومل يح�صلوا ع�ل��ى �أي‬ ‫�شيء»‪ .‬وحذر معتمد املرجعية ال�سيا�سيني‬ ‫ق��ائ�لا‪ :‬ان «ه� ��ؤالء ال�سا�سة �إن ك��ان��وا يف‬

‫روى �ش��اهد ح�ض��ر حلظات �إعدام نائب الرئي�س العراقي الأ�س��بق طه‬ ‫رواية‬ ‫يا�سني رم�ض��ان ما يلي‪ :‬كان اجلزراوي يُقاد ب�ص��عوبة من قبل حرا�سه‬ ‫اىل من�ص��ة الإعدام وكان مي�شي بخطوات ثقيلة ومب�ساعدة من حرا�سه‬ ‫الذين �س��اعدوه يف بلوغه املن�صة بعناء وكان حمبطا يائ�سا‪ ،‬و�سمح له االت�صال ب�أ�سرته عرب‬ ‫الهاتف النقال قبيل �إعدامه ومل يكمل املحادثة‪ ،‬فقد كان م�ش��و�ش الذهن غري من�ض��بط يف‬ ‫الكالم وقدماه ترجتفان‪ .‬واو�ض��ح ال�ش��اهد �أن طه اجلزراوي كان قبيل �صعوده اىل من�صة‬ ‫الإع��دام متوترا للغاية وكانت تبدو على ق�س��مات وجهه عالم��ات الوجوم واحلرية وكانت‬ ‫عيناه زائغتني تطبق بع�ضها على بع�ض وكان مغ�شيا عليه من هول احلدث املقبل‪ .‬وقد طلب‬ ‫قلي�لا من املاء فمنح ذلك وعندما �أراد �ش��ربه مل ي�س��تطع فغ�ص به ف��رد الكوب للحرا�س‪.‬‬ ‫وقال �أن اجلزراوي التقى قبيل تنفيذ حكم الإعدام مبحاميه ملدة ع�شر دقائق وحتدث معه‬ ‫دون رغبة واحلرية بادية على وجهه وكان احلا�ض��رون ي�س��معون خالل حديثه مع حماميه‬ ‫ت�سا�ؤالت من رم�ضان عن �أ�سباب ا�ستئناف احلكم الأول وتغيري احلكم من ال�سجن امل�ؤبد �إىل‬ ‫الإعدام‪ ،‬ونقل عن اجلزراوي قوله ملحاميه "�أنا واهلل بريء‪ ،‬لي�ش يريدون يعدموين؟"‪.‬‬

‫غد ًا ‪ ..‬الت�صويت على قانوين‬ ‫العفو العام واملحكمة االحتادية‬ ‫المشرق ‪ -‬ريام عبد الحميد‪:‬‬

‫اكدت اللجنة القانونية النيابية �أن قانوين العفو العام واملحكمة االحتادية �سيقدمان غدا‬ ‫اخلمي�س اىل جمل�س النواب للت�صويت عليهما‪ ،‬م�شري ًة اىل ان الت�صويت داخل جمل�س‬ ‫النواب �سيح�سم النقاط اخلالفية‪ .‬وقال النائب عن اللجنة �سليم �شوقي يف ت�صريح‬ ‫�صحفي ان “قانوين العفو العام واملحكمة االحتادية مت قراءتهما قراءة اوىل وثانية‬ ‫واكتفيا بالنقا�ش واحلوار مع الكتل وو�صلنا اىل االمور اخلتامية ل�صياغة القانونني”‪،‬‬ ‫مبينا ان “رئي�س جمل�س النواب وجه اللجنة القانونية لإكمال �صياغات القانونني‬ ‫وتقدميهما اخلمي�س من اال�سبوع املقبل اىل جمل�س النواب للت�صويت عليهما”‪ .‬وا�شار‬ ‫اىل ان “املادة ‪ 12‬من قانون املحكمة االحتادية ال تزال حمل خالف بني الكتل‪ ،‬وهي‬ ‫تتعلق بت�صويت اع�ضاء املحكمة بالإجماع او الثلثني‪ ،‬و�سيتم ح�سمها بالت�صويت داخل‬ ‫املجل�س”‪ ،‬الفت ًا اىل ان “النقطة اخلالفية يف قانون العفو العام هناك ا�ستجابة لدعوة‬ ‫احتاد القوى واالحرار لإعادة املحاكمة لتي جاءت نتيجة االكراه واملخرب ال�سري والتي‬ ‫يدعي املجنى عليه بان املحاكمة غري واقعية”‪.‬‬

‫مكتب العبادي‪ :‬هذه �شروط التكنوقراط‬ ‫للدرجـات اخلـا�صة والـوزارات والهيئـات‬ ‫المشرق ‪ -‬قسم األخبار‪:‬‬

‫ك�شف مكتب رئي�س الوزراء حيدر العبادي‬ ‫ع��ن االن�ت�ه��اء م��ن و�ضع ��ش��روط ومعايري‬ ‫اخ �ت �ي��ار ال���ش�خ���ص�ي��ات ال �ت �ك �ن��وق��راط يف‬ ‫ال��درج��ات اخل��ا��ص��ة وم�ن��ا��ص��ب مهمة يف‬ ‫الدولة‪ .‬وقال املتحدث با�سم املكتب �سعد‬ ‫احل��دي�ث��ي "ما يخ�ص ال�ت�ك�ن��وق��راط على‬ ‫م�ستوى ر�ؤ�ساء الهيئات امل�ستقلة ووكالء‬ ‫ال��وزارات وامل�ست�شارين وامل��دراء العامني‬ ‫وكل الدرجات اخلا�صة يف الدولة فان ورقة‬ ‫اال�صالحات االوىل التي اطلقتها احلكومة‬ ‫يف �آب امل��ا��ض��ي ك��ان فيها بند ي�شري اىل‬ ‫ت�شكيل جلنة من اخل�براء واملتخ�ص�صني‬ ‫يف جمل�س الوزراء باال�ستعانة باكادمييني‬ ‫وا�ساتذة جامعات لو�ضع معايري و�شروط‬ ‫و�ضوابط وا�س�س للكوادر العليا للدولة‬ ‫للدرجات املذكورة"‪ .‬و�أ� �ض��اف ان "هذه‬ ‫اللجنة �أدت عملها ق�ب��ل ف�ت�رة وو�ضعت‬ ‫جمموعة من املعايري وال�ضوابط واملقايي�س‬ ‫وال�شروط واال�س�س التي يجب توفرها يف‬ ‫م��ن يتوىل االدارات املهمة يف الدولة"‪.‬‬ ‫و�أكد احلديثي انه "�سيتم �إخ�ضاع اجلميع‬ ‫اىل ه��ذه املقايي�س واملعايري واذا كانت‬

‫تنطبق على عملهم فهم �سي�ستمرون بعملهم‬ ‫وب�خ�لاف��ه ��س��وف يتم ال�ل�ج��وء اىل تعيني‬ ‫ب��دالء و�أ�شخا�ص اخرين يف املنا�صب"‪.‬‬ ‫و�أ��ش��ار اىل ان "اللجنة املخت�صة بو�ضع‬ ‫�شروط االختيار �سوف تعمل على اختيار‬ ‫ا�شخا�ص ممكن الي �شخ�ص تتوفر فيه‬ ‫املعايري املطلوبة وميتلك الكفاءة وقادر‬ ‫ع�ل��ى حت�م��ل امل���س��ؤول�ي��ة ان ي �ق��دم ل�شغل‬ ‫هذه املنا�صب عندما يتم االعالن عنها يف‬ ‫امل��دي��رات او ال� ��وزارات او اجل �ه��ات غري‬ ‫مرتبطة بوزارة"‪ .‬وتابع ان "هذا االجراء‬ ‫�سيتم االعالن عنه و�سيكون متاح ًا للجميع‬ ‫ول �ي ����س ح �ك��را ع �ل��ى ال��ق��وى ال�سيا�سية‬ ‫وميكن الي مر�شح والي �شخ�ص تنطبق‬ ‫عليه ه��ذه املعايري وال�صفات ال�لازم��ة ان‬ ‫ي�ق��دم للرت�شيح واالخ �ت �ي��ار و� �س��وف يتم‬ ‫بنا ًء على اعتبارات مهنية من جلنة تت�ألف‬ ‫م ��ن خ �ب�راء وخم �ت �� �ص�ين م ��ن اكادمييني‬ ‫وا�ساتذة جامعات وممثلي القطاع اخلا�ص‬ ‫وامل�ست�شارين وفق اعتبارات مهنية وهذا‬ ‫يتعلق بعناوين تطال الهيئات امل�ستقلة‬ ‫ووك�لاء وزارات وامل�ست�شارين وامل��دراء‬ ‫العامني"‪.‬‬

‫قائد عمليات نينوى‪ :‬ننتظر �أمر العبادي لبدء معركة التحرير‬ ‫المشرق ‪ -‬قسم األخبار‪:‬‬

‫�أعلن قائد عمليات نينوى اللواء جنم اجلبوري عن جاهزية‬ ‫القطاعات الع�سكرية يف ق�ضاء خممور و�إنتظار امر من القائد‬ ‫ربية‬ ‫العام للقوات امل�سلحة حيدر العبادي لبدء ال�صفحة ال ّ‬ ‫ملقاتلة ومطاردة ارهابيي داع�ش وتطهري املحافظة‪ .‬وقال‬ ‫اجلبوري ان الهدف من وجود القطاعات الع�سكرية يف منطقة‬

‫خممور هي لأغرا�ض التح�شد يف هذا املكان‪ ،‬م�ؤكدا ان القوات‬ ‫امل�شرتكة امل�س�ؤولة عن بدء ال�صفحة االوىل من املعركة اكملت‬ ‫تدريبها ب�شكل جيد ومت جتهيزها وت�سليحها ب�أحدث انواع‬ ‫اال�سلحة‪ ،‬م�شريا اىل ان القطاعات الع�سكرية �ستتقدم باجتاه‬ ‫�ضواحي املو�صل وبعدها �ست�ستقر يف مع�سكرات تابعة‬ ‫ملحافظة نينوى‪.‬‬

‫�إ�سقاط طائرة رّ‬ ‫م�سية لداع�ش على م�شارف الفلوجة‬

‫‪hameedabedalla@yahoo.com‬‬

‫االنتهازيون وخجل العاهرات!‬ ‫ال�سيا�سيني �سوءات وعورات‬ ‫لبع�ض ّ‬ ‫ولهم ذيول �أي�ض ًا!‬ ‫ّ‬ ‫النواب �سبقنا‬ ‫ال�شاعر الكبري مظ ّفر ّ‬ ‫يف اكت�شاف ذي��ول لبع�ض احلكّام‪،‬‬ ‫را� �س �م � ًا ل�ه��م وه��م ي �خ � ّرون �سجود ًا‬ ‫ل�شاه �إيران‪� ،‬صورة م�ضحكة مبكية‪:‬‬ ‫(( ُيز َعم �أنّ �شيوخ �أبو ظبي والبحرين‬ ‫ور�أ�س اخليمة يخفون ذيو ًال �أرفع من‬ ‫ذي��ل ال�ف��أر‪ ..‬وح�ين يخ ّرون �سجود ًا‬ ‫ّ‬ ‫لل�شاه تبينّ قلي ًال من حتت عباءتهم‬ ‫ّ‬ ‫وتب�شرنا باخلازوق))!!!‬

‫ذي��ول �أو ع ��ورات ال ف��رق‪ ،‬امل�ه��م �أنّ‬ ‫ال�سا�سة يخفون ف�ضائح‪ ،‬وهم‬ ‫بع�ض ّ‬ ‫يخجلون خجل العاهرات من البوح‬ ‫بها‪� ،‬أو ك�شفها‪� ،‬أو انك�شافها!‬ ‫هل ر�أى �أحد منكم عاهرة خجلى؟‬ ‫خجل العاهرات ال ي�شبهه خجل!!‬ ‫تتو ّرد خدودها‪ ..‬وتبت�سم ابت�سامة‬ ‫فيها مكر‪ ،‬ود�سي�سة‪ ،‬و�إغراء‪ ،‬وخبث‪،‬‬ ‫ال�سقوط‪ ،‬لكن‬ ‫و��ش��يء م��ن ع�لام��ات ّ‬ ‫لي�س ب�إمكانك �إال �أن تق ّر بخجلها!‬ ‫� �س �م �ع��ت � �س �ي��ا� �س � ّي � ًا ي �� �ش �ت��م دول� ��ة‪،‬‬

‫االردن ‪ 200‬فل�س‬

‫�سورية ‪ 15‬لرية‬

‫ويلعن �سيا�س ّيني حم�سوبني لها �أو‬ ‫عليها‪ ،‬وين�سب لهم العار واخليانة‬ ‫العظمى!‬ ‫ال�سيا�سي زار‬ ‫ذلك‬ ‫�‬ ‫�سمعت‬ ‫بعد حني‬ ‫أنّ‬ ‫ّ‬ ‫تلك ال ّدولة وقب�ض منها‪ ،‬وحني ك ُِ�ش َفتْ‬ ‫عورته‪ ،‬حاول �أن ي�سرتها‪ ،‬فبانت من‬ ‫حتت عباءته‪ ،‬وك�أ ّنها خ��ازوق دخل‬ ‫الطول �إىل ّ‬ ‫فيه من ّ‬ ‫الطول!!‬ ‫ه ��ذا زم ��ن � �س�تر ال � �ع� ��ورات‪ ،‬وزم��ن‬ ‫اخلوازيق �أي�ض ًا!!‬ ‫ال�سالم عليكم‬ ‫ّ‬

‫الكويت ‪ 100‬فل�س‬

‫المشرق ‪ -‬قسم األخبار‪:‬‬

‫�أ�سقطت ف�صائل يف احل�شد ال�شعبي‪� ،‬أم�س الثالثاء ‪� 16‬شباط‪ /‬فرباير‪ ،‬طائرة ا�ستطالع تابعة لع�صابات داع�ش الإرهابية‬ ‫على م�شارف مدينة الفلوجة مبحافظة االنبار‪ 60 ،‬كم ‪� /‬شمال غرب العا�صمة بغداد‪ .‬وذكر م�صدر امني لوكالة كل العراق‬ ‫[�أين]‪ ،‬ان "ف�صائل يف احل�شد ال�شعبي‪� ،‬أ�سقطت �صباح (�أم�س) طائرة ا�ستطالع م�سرية تابعة لع�صابات داع�ش االرهابية‬ ‫يف قاطع عمليات ال�صقالوية على م�شارف الفلوجة"‪.‬‬

‫ال�سعودية ريال واحد‬

‫ايران ‪ 1000‬ريال‬

‫تركيا ‪ 1‬لرية‬

Profile for Al Mashriq Newspaper

3418 AlmashriqNews  

AlmashriqNews

3418 AlmashriqNews  

AlmashriqNews

Advertisement