Page 12

‫َ‬ ‫بع��د ف��وزه‬ ‫حكاية‬ ‫ملن�ص��ب‬ ‫با‬ ‫اجلدي��د‪ ،‬خ��رج‬ ‫قا�ض��ي الق�ض��اة ي��زف الب�ش��رى‬ ‫للجميع‪ ،‬قائال‪ :‬لق��د فاز ال�سيا�سي‬ ‫الك��فء بج��دارة عالي��ة‪ ،‬فه��و‬ ‫�إ�ضاف��ة �إىل امل�ؤه�لات الكب�يرة‬ ‫الت��ي يتمت��ع بها‪ ،‬فه��و ينتمي �إىل‬ ‫عائل��ة �شريف��ة ج��دا‪ ،‬وحمرتم��ة‬ ‫ج��دا‪ ،‬ت��زاول العف��ة يف النه��ار‪،‬‬ ‫وت�س��رق �أحالم الفقراء يف الليل‪.‬‬ ‫�أحمد اجلنديل‬

‫رئيس مجلس اإلدارة‬

‫رئيس التحرير‬

‫د‪ .‬غاندي محمد عبد الكريم‬

‫د‪ .‬حميد عبد اهلل‬

‫‪� 12‬صفحة‬

‫الأحد املوافق ‪ 27‬من كانون الأول ‪ 2015‬العدد ‪ 3375‬ـ ال�سنة الثالثة ع�شرة‬

‫‪Sunday 27 December. 2015 No. 3375 Year 13‬‬

‫دعوات إليقاف العمل بوشاياته‬

‫الكيدية واالنتقام يطلقان ر�صا�صة الرحمة على املخرب ال�سري‬ ‫بغداد‪ /‬المشرق‬

‫َت���ص��اع��دت دع� ��وات ب��رمل��ان�ي��ة وحقوقية‬ ‫لإي�ق��اف العمل باملعلومات التي يقدمها‬ ‫امل�خ�بر ال�سري بعد افت�ضاح �أم��ر ‪500‬‬ ‫خمرب و�إحالتهم اىل الق�ضاء! وقال خرباء‬ ‫قانون لـ(امل�شرق)‪� :‬إن غالبية الدعاوى‬ ‫املقامة بناء على معلومات �أدىل بها املخرب‬ ‫ال�سري هي دعاوى باطلة اال ان الق�ضاء‬ ‫مل تتوفر ل��دي��ه ادل��ة كافية ببطالن تلك‬ ‫الو�شايات‪ ،‬م�ؤكدين ان احالة ‪ 500‬خمرب‬ ‫�سري اىل الق�ضاء يك�شف حجم الكيدية‬ ‫واال��س�ت�ه��داف ال�شخ�صي يف معلومات‬ ‫املخرب ال�سري‪ .‬واك��دوا ان افت�ضاح امر‬ ‫ه��ذا ال�ع��دد م��ن املخربين واحالتهم اىل‬ ‫الق�ضاء بتهمة ت�ضليل العدالة من خالل‬ ‫معلومات كيدية وو�شايات كاذبة �ستطلق‬ ‫ر��ص��ا��ص��ة ال��رح �م��ة ع�ل��ى جت��رب��ة املخرب‬ ‫ال���س��ري ال �ت��ي ت�ث�ير ا��س�ت�ي��اء املواطنني‬ ‫وت�ضر بعنا�صر االم��ن ال��ذي��ن يالحقون‬ ‫ال �ن��ا���س وي���س�ج�ل��ون ه �ف��وات �ه��م لغر�ض‬ ‫ادانتهم واالن�ت�ق��ام منهم‪ .‬م��ن جهته �أكد‬ ‫النائب ع��ن «حت��ال��ف ال�ق��وى العراقيّة»‪،‬‬

‫�أح�م��د امل���س��اري‪ ،‬يف بيان �صحايف‪ّ � ،‬إن‬ ‫«اعرتاف وزير العدل باعتقال ‪ 500‬خمرب‬ ‫�سري يف بغداد وح��ده��ا‪ ،‬و�إحالتهم �إىل‬

‫الق�ضاء بتهمة االدع��اء الكيدي‪ ،‬يك�شف‬ ‫حجم الظلم والأذى ال��ذي حل��ق ب ��آالف‬ ‫امل�ع�ت�ق�ل�ين الأب� ��ري� ��اء‪ ،‬ال��ذي��ن ح �ك��م على‬

‫لتحرير احلويجة‬

‫المشرق‪ -‬قسم االخبار‬

‫المشرق‪-‬قسم االخبار‬

‫�أعلنتْ هيئة الأركان العامة بالقوات امل�سلحة الرو�سية متكنها من ر�صد ‪� 12‬ألف ناقلة نفط على املعرب احلدودي الرتكي العراقي قرب زاخو‪,‬‬ ‫�ضمن عملية لال�ستخبارات الرو�سية لك�شف تورط تركيا يف بيع نفط داع�ش بال�سوق العاملية‪ .‬ونقلت وكالة �أنباء (�سبوتنيك) الرو�سية عن‬ ‫مدير الإدارة العامة للعمليات يف هيئة الأركان الرو�سية الفريق �سريجي رود�سكوي قوله �إنه “حتى حلظة الت�صوير على كال اجلانبني من‬ ‫احلدود الرتكية العراقية بالقرب من زاخو‪ ,‬كان يوجد ‪� 11‬ألفا و‪ 775‬ناقلة وقود و�شاحنات كبرية‪ ,‬منها ‪� 4‬آالف و‪ 530‬على �أرا�ضي تركيا‪ ,‬و‪7‬‬ ‫�آالف و‪ 245‬على الأرا�ضي العراقية”‪ .‬كما عر�ض رود�سكوي �صورا مكربة للمنطقة تو�ضح بالتف�صيل مواقع ال�شاحنات‪ .‬و�أ�شار رود�سكوي‬ ‫�أنه “من ال�ضروري الإ�شارة �إىل �أنه من خالل هذا املعرب يهرب النفط اخلام امل�ستخرج يف العراق ويف �سوريا”‪.‬‬

‫الثالثاء ‪ ..‬اجتماع القيادات الأمنية‬ ‫ملناق�شة اجلرمية يف بغداد‬ ‫�أعلنَ جمل�س حمافظة بغداد ام�س ال�سبت‪ ,‬عن حتديد يوم‬ ‫ال�ث�لاث��اء املقبل م��وع��د ًا لعقد اجتماع مو�سع م��ع القيادات‬ ‫الأمنية لبحث ومناق�شة احل��د من انت�شار ظاهرة اجلرمية‬ ‫يف بغداد‪ .‬وق��ال رئي�س اللجنة الإعالمية يف املجل�س رعد‬ ‫اخلمي�سي‪� ،‬إن “جمل�س حمافظة بغداد قرر حتديد الثالثاء‬ ‫املقبل ال�ست�ضافة القيادات الأمنية لبحث مو�ضوع احلد من‬ ‫ظاهرة انت�شار اجلرمية يف بغداد”‪ .‬وا�ضاف اخلمي�سي‪ ،‬ان‬

‫“اللجنة الأمنية يف املحافظة �ستعر�ض على القيادات الأمنية‬ ‫جداول اجلرائم التي حدثت يف بغداد والتي جتاوزت احلد‬ ‫املعقول‪ ,‬فيما �سيطالب املجل�س تلك القيادات بـ�إجراءاتها‬ ‫للحد من الظاهرة و�أ�سباب تكرارها”‪ .‬وت�شهد العا�صمة بغداد‬ ‫بني احلني والآخر موجة اغتياالت تطول مدنيني وموظفني‬ ‫وعنا�صر امن‪ ،‬والعثور على جثث جمهولة الهوية‪ ،‬مما دفع‬ ‫بالقوات الأمنية لتكثيف جهدها اال�ستخباري لوقف ن�شاط‬ ‫اجلرمية املنظمة ون�شاط الإرهاب‪.‬‬

‫قصة المشرق اإلخبارية بقلم د‪ .‬حميد عبد اهلل‬

‫بع�ضهم ب��الإع��دام وبال�سجن امل��ؤ ّب��د من‬ ‫دون ذنب ارتكبوه �سوى �أ ّنهم ينتمون �إىل‬ ‫مكون معينّ ‪ .‬و�أ�ضاف امل�ساري «مل نتفاج�أ‬

‫م��ن امل�ع�ل��وم��ات اخل �ط�يرة ال �ت��ي �أعلنها‬ ‫ال��وزي��ر‪ ،‬فكثري ًا م��ا كنا ن�ق��ول � ّإن هناك‬ ‫ظلم ًا وافرتاء وبالغات كاذبة واعتقاالت‬ ‫ع�شوائيّة تن ّفذ دون �أوام ��ر ق�ضائيّة»‪.‬‬ ‫و�أ�شار �إىل �أنه «دائم ًا كنا نواجه بتكذيب‬ ‫و�إنكار لتلك احلقائق من قبل احلكومة‪،‬‬ ‫وم��ن ق�ب��ل ال�ك�ث�ير م��ن ال�سيا�سيني غري‬ ‫املن�صفني‪ ،‬ال��ذي��ن ينفون ك��ل ��ش��يء مبا‬ ‫يف ذلك وج��ود متهمني اعتقلوا من دون‬ ‫ملفات‪ ،‬ت�س ّلمتهم احلكومة م��ن القوات‬ ‫الأمريكيّة قبل ان�سحابها وم��ا زال��وا يف‬ ‫ال�سجون حتى الآن‪ ،‬وب��اع�تراف وزير‬ ‫العدل»‪ .‬وطالب بـ»�إ�صدار قانون العفو‬ ‫العام عن املعتقلني الأبرياء وتعوي�ضهم‪،‬‬ ‫عمّا حلق بهم من �أ�ضرار ماديّة ومعنويّة‬ ‫كخطوة �أوىل لتحقيق امل�صاحلة الوطنيّة‬ ‫احل�ق�ي�ق� ّي��ة»‪ .‬وك ��ان وزي ��ر ال �ع��دل حيدر‬ ‫ال��زام �ل��ي‪ ،‬ق��د اع�ت�رف م ��ؤخ��را‪ ،‬باعتقال‬ ‫مئات املخربين ال�سريني‪ ،‬الذين �صدرت‬ ‫بنا ًء على �إفاداتهم �أحكام خمتلفة و�صلت‬ ‫�إىل الإع��دام؛ مما �أثار ردود فعل غا�ضبة‬ ‫يف ال�شارع العراقي‪.‬‬

‫اجلبوري يدعو �إىل �إطالق �سراح ال�صيادين‬ ‫القـطريني واحلـفاظ على هـيبة الدولـة‬ ‫المشرق ‪ -‬قسم االخبار‬

‫ا�ستنك َر رئي�س جمل�س النواب الدكتور �سليم اجلبوري ام�س ال�سبت‪ ،‬ا�ستمرار اختطاف‬ ‫ال�صيادين القطريني؛ عاد ًا ذلك "جرمية" ت�ستهدف هيبة الدولة العراقية‪ .‬وقال اجلبوري‬ ‫ان "ا�ستمرار عملية االختطاف يعد حتديا ل�سلطة القانون و�إ�ساءة ل�سمعة العراق الدولية‪،‬‬ ‫وعالقاته مع �أ�شقائه و�أ�صدقائه"‪ .‬ودعا اجلبوري اجلهات املخت�صة اىل بذل ق�صارى جهدها‬ ‫من اجل حترير املختطفني و�إنزال الق�صا�ص العادل باخلارجني عن القانون‪.‬‬

‫دعوات نيابية �إىل احلكومة ال�ستح�صال ديونها من‬ ‫�شركات الهاتف النقال بدل االقرتا�ض اخلارجي‬ ‫المشرق‪ -‬قسم االخبار‬

‫دعت النائبة عن ائتالف دولة القانون عالية‬ ‫ِ‬ ‫ن�صيف‪ ,‬ام�س ال�سبت‪ ,‬احلكومة ال�ستح�صال‬ ‫دي��ون�ه��ا م��ن ��ش��رك��ات ال�ه��ات��ف ال�ن�ق��ال بدل‬ ‫االق�ت�را� ��ض م��ن � �ص �ن��دوق ال�ن�ق��د ال ��دويل‪.‬‬ ‫وقالت ن�صيف �إن “القر�ض امل�شروط الذي‬ ‫ح�صلت عليه احلكومة من �صندوق النقد‬ ‫ال��دويل البالغ مليار ومائتي مليون دوالر‬ ‫م�ساويا مل�ستحقات احلكومة من �شركات‬ ‫ال�ه��ات��ف النقال”‪ .‬وا��ض��اف��ت ن�صيف‪ ،‬انه‬

‫“كان من االجدر ان تتحرك احلكومة ب�شكل‬ ‫جدي وقانوين ال�ستح�صال الديون املرتتبة‬ ‫على تلك ال�شركات بدال من ان تقيد نف�سها‬ ‫ب �� �ش��روط ق��ر���ض � �ص �ن��دوق ال�ن�ق��د ال ��دويل‬ ‫امل�ساوي مل�ستحقات احلكومة”‪ .‬ي�شار اىل‬ ‫ان احل�ك��وم��ة تقدمت بطلب اىل �صندوق‬ ‫النقد الدويل ال�ستدانة مبلغ مليار ومائتي‬ ‫مليون دوالر بفوائد اعتربها املخت�صون‬ ‫بال�ش�أن االقت�صادي ب�أنها �ستثقل موازنة‬ ‫البالد وحتملها حم ًال ثقي ًال‪.‬‬

‫‪ 1000‬مقاتل ي�ستعدون داع�ش يعدم ‪ 8‬من �شيوخ املو�صل وير�سل طلبتها للقتال‬

‫املخابرات الرو�سية تر�صد‬ ‫‪� 12‬ألف ناقلة نفط مهربة من العراق �إىل تركيا‬

‫المشرق‪ -‬قسم االخبار‬

‫َروى الباح��ث والكات��ب العراقي عبد احل�سني �شعب��ان ما يلي‪:‬‬ ‫رواية‬ ‫لقاء كان قد ح�ص��ل يف املجل�س الوطني بح�ضور عبد اخلالق‬ ‫�أن ً‬ ‫ال�سامرائي وعبد اهلل ال�س ّل��وم ال�سامرائي ومن جانبنا عامر عبد‬ ‫اهلل ون��وري عبد الرزاق‪ ،‬ودخل عليهما �شاب �أنيق يلتقي��ان به لأول مرة‪ ،‬و�أ�ص ّر‬ ‫على اجللو�س قرب الباب ورف�ض الكر�سي الذي اختاره له عبد اخلالق ال�سامرائي‪،‬‬ ‫وق��ام الأخري بتعريفه لعبد اهلل ولعبد ال��رزاق‪ ،‬باعتباره الرفيق �أبو عدي‪ ،‬ومل‬ ‫يلف��ت انتباههما بادئ الأمر ومل يتحدث على مدى �أكرث من �ساعة‪ ،‬وقبيل اختتام‬ ‫جل�س��ة احلوار‪ ،‬خاطب املجتمع��ون‪ :‬نحن نريد جبهة �إ�سرتاتيجي��ة‪ ،‬ف�إما �أن نتفق‬ ‫على التفا�صيل ونكون مبركب واحد‪ ،‬و�إما ال حاجة لنا باتفاق م�ؤقت �أو ظريف‪ ،‬وال‬ ‫نريد اتفاق�� ًا ت�ؤيدوننا به بهذه اخلطوة وتعار�ضوننا بخطوة �أخرى‪ .‬نريد اتفاق ًا‬ ‫�شام ً‬ ‫�لا ونتحمل م�س�ؤوليته ب�صورة م�شرتكة‪ ،‬و�إ ّال فال حاجة لذلك‪ ،‬وغادر الغرفة‪،‬‬ ‫وعرفنا لأول م ّرة �أنه �صدام ح�سني‪ ،‬واحلديث هنا لنوري عبد الرزاق‪.‬‬

‫� َ‬ ‫أعلن امل�شرف على قوة «ح�شد عرب كركوك»‬ ‫و�صفي العا�صي‪ ،‬عن انتهاء تدريب �ألف‬ ‫مقاتل �ضمن ق��وة حترير ق�ضاء احلويجة‬ ‫ونواحيها‪ ،‬فيما �أك��د املفت�ش العام لوزارة‬ ‫ال��داخ�ل�ي��ة باملحافظة العقيد �أرك� ��ان حمد‬ ‫لطيف �أن عنا�صر �شرطة احلويجة واملراكز‬ ‫التابعة لها حظوا بدعم وم�ساندة الوزير‬ ‫حممد �سامل الغبان‪ .‬وقال العا�صي �إنه «بعد‬ ‫�أن �أم�ضى قرابة الف �ضابط ومنت�سب من‬ ‫�شرطة احلويجة ونواحي الزاب والريا�ض‬ ‫وال�ع�ب��ا��س��ي وال��ر� �ش��اد (ج �ن��وب��ي كركوك‬ ‫وغربيها) وال��ذي��ن ك��ان��وا ق��د التحقوا قبل‬ ‫�شهرين مبع�سكر للتدريب ب�أمر من وزارة‬ ‫ال��داخ�ل�ي��ة»‪ ،‬مبينا �أن�ه��ا «اول ق��وة يجري‬ ‫حاليا الإع��داد لتخريجها عن طريق وزارة‬ ‫الداخلية بعد اح��داث العا�شر من حزيران‬ ‫ال �ع��ام امل��ا� �ض��ي»‪ .‬و�أ���ض��اف ال�ع��ا��ص��ي‪� ،‬أن‬ ‫«املنت�سبني و�ضباطهم تلقوا تدريباتهم‬ ‫على خمتلف فنون القتال وم�سك االر�ض‬ ‫واالن�ت���ش��ار االم �ن��ي وم�ع��اجل��ة املتفجرات‬ ‫والتحقيقات الأمنية"‪.‬‬

‫المشرق – قسم االخبار‬

‫اعد َم عنا�صر تنظيم داع�ش ثمانية من �شيوخ الع�شائر يف‬ ‫املو�صل‪ .‬وق��ال �سكان حمليون‪ ،‬ان عنا�صر تنظيم داع�ش‬ ‫اعدموا ثمانية من �شيوخ ع�شائر (اجلبور‪ ،‬وال�سبعاويني‪،‬‬ ‫واللهيب) بعد ان اعتقلوهم اال�سبوع املا�ضي يف ناحية‬ ‫القيارة وق�ضاء احل�ضر‪ ،‬بتهمة التعاون مع القوات االمنية‬ ‫وقوات البي�شمركة"‪ .‬وا�ضافوا‪" :‬ان ال�شيوخ اعدموا رميا‬ ‫بالر�صا�ص يف منطقة الر�أ�س‪ ،‬يف �ساحة �سوق باب الطوب‬ ‫و�سط املو�صل‪ ،‬وامر التنظيم بعدم نقل جثثهم للطب العديل‬ ‫ورميها يف منطقة اخلف�سة جنوب املو�صل"‪ .‬كما امر تنظيم‬

‫داع�ش بتعطيل دوام جامعة املو�صل بح�سب م�صادر من‬ ‫داخ��ل مدينة املو�صل‪ .‬وق��ال��ت امل�صادر ان "داع�ش عطل‬ ‫ال��دوام بجامعة املو�صل اىل ا�شعار اخ��ر وام��ر ب��زج كافة‬ ‫طلبتها يف جبهات القتال يف االنبار‪ .‬وا�ضافت امل�صادر ان‬ ‫"داع�ش اغلق منافذ جامعة املو�صل وامر طلبتها بال�صعود‬ ‫يف عجالت وحافالت كبرية لنقلهم اىل االنبار م�شرية اىل‬ ‫ان داع�ش هدد من ينوي الهروب باالعدام الفوري‪ .‬وتابعت‬ ‫امل�صادر ان "عوائل الطلبة جتمهرت امام احلرم اجلامعي‪،‬‬ ‫م�شرية اىل ان" عنا�صر داع�ش اطلقوا عيارات نارية بالقرب‬ ‫من احلرم اجلامعي لتفريق عوائل الطلبة‪.‬‬

‫مافيات نا�شطة يف تركيا تزود العراقيني‬ ‫بجوازات �سفر �أوروبية م�سروقة‬

‫‪hameedabedalla@yahoo.com‬‬

‫الت�سول حرفة املعوزين يف عراق النفط!‬ ‫تزداد‬ ‫�أعداد‬ ‫املت�سولني‬ ‫مع ا�ست�شراء‬ ‫ظاهرة‬ ‫الف�ساد‬ ‫وتبديد املال‬ ‫العام وغياب‬ ‫قوانني‬ ‫احلماية‬ ‫االجتماعية‬ ‫ثمـــــــن‬ ‫الن�سخة‬

‫ما من َتقاطع يف �شوارع بغداد �إال ويقف‬ ‫فيه �صبية ت��رك��وا مدار�سهم واحرتفوا‬ ‫الت�سول‪ ،‬وراحوا يتفننون يف ا�ستجداء‬ ‫العطف‪ ،‬بالبكاء ت��ارة‪ ،‬وبافتعال العوق‬ ‫�أحيانا!‬ ‫�أم ��ا الن�ساء ال�لائ��ي يفرت�شن الطرقات‬ ‫با�سطات الأي���دي ل�ل�م��ارة و�إىل جنبهن‬ ‫�أط �ف��ال ر��ض��ع تلفعهم ح ��رارة ال�شم�س‪،‬‬ ‫وي�صفعهم برد ال�شتاء‪ ،‬فلهن ق�صة مفجعة‪،‬‬ ‫ولأطفالهن ف�صل م�أ�ساوي ال يقل فجيعة‬ ‫ع��ن ق�صة املت�سولني ال�ضائعني يف بلد‬ ‫متور بواطنه بالنفط‪ ،‬ويقطن معوزوه‬ ‫بيوتا من ال�صفيح!‬ ‫وزارة ال�ع�م��ل وال �� �ش ��ؤون االجتماعية‬ ‫اكت�شفت �أن هناك جهات تقف وراء الأطفال‬ ‫املت�سولني ومتنع عودتهم �إىل الدرا�سة‪،‬‬ ‫هذه الأطراف لها وجهان وجه معلن تقف‬ ‫وراءه مافيات ت�سعى �إىل حتقيق مكا�سب‬ ‫مالية من (�أن�شطة) الت�سول‪ ،‬ووجه خفي‬ ‫له �صلة بجماعات م�سلحة مدعومة من‬ ‫قوى �سيا�سية نافذة!‬

‫الأعداد الكبرية من املت�سولني يف ال�شارع‬ ‫العراقي �أدت �إىل ظهور حاالت طريفة من‬ ‫الت�سول‪ ،‬ينطبق عليها قول‪ :‬ولكنه �ضحك‬ ‫كالبكاء!!‬ ‫��س��اب�ق��ا ك��ان امل�ت���س��ول ي �ط��رق ال �ب��اب �أو‬ ‫ال���ش��ارع يف طلب الطعام لكونه جائع ًا‬ ‫�أو البع�ض يطلب م ��واد غ��ذائ�ي��ة كالرز‬ ‫�أو الطحني �أو غريها �أم��ا الآن ف�� ّإن كلمة‬ ‫جائع تعني �أريد ثمن الطعام وال �أريد �أن‬ ‫تعطيني طعام ًا‪ ،‬مثلما يفعل طفل مقيم يف‬ ‫�ساحة عنرت يف حي االعظمية‪ ،‬حيث يذكر‬ ‫ان��ه جائع من ال�صباح حتى امل�ساء رغم‬ ‫�إعطائه املال من ع�شرات املارة‪.‬‬ ‫ي��ذك��ر ت�ق��ري��ر � �ص��ادر م��ن دائ ��رة الرعاية‬ ‫االجتماعية املعنية ب�ش�ؤون املت�سولني‬ ‫بع�ضا م��ن �أ��س�ب��اب الت�سول وم��ن بينها‬ ‫الفقر واجلهل و�سوء الو�ضع املعي�شي‪،‬‬ ‫وع��دم توافر الرعاية ال�صحية الالزمة‪،‬‬ ‫بالإ�ضافة �إىل ال�سكن يف مناطق مكتظة‬ ‫ب��ال �� �س �ك��ان‪ ،‬وال ت �ت��وف��ر ف�ي�ه��ا اخل��دم��ات‬ ‫ال�لازم��ة ح�ي��ث ي�ضطر الأط��ف��ال وحتت‬

‫االردن ‪ 200‬فل�س‬

‫�سورية ‪ 15‬لرية‬

‫وط� ��أة ه��ذه ال �ظ��روف �إىل ال �ه��روب �إىل‬ ‫ال�شارع حيث ينتظرهم رفاق ال�سوء الذين‬ ‫ي�ؤثرون عليهم ب�شكل مبا�شر بت�صرفاتهم‬ ‫وميولهم والتي غالب ًا ما تكون االنحراف‬ ‫والت�شرد والت�سول وك��ل ذل��ك بعيد عن‬ ‫رعاية الأهل وتوجيههم‪ ،‬كما �أن الأطفال‬ ‫الذين يهجرون قراهم باجتاه املدن بحثا‬ ‫عن لقمة العي�ش غالب ًا ما يجدون �أنف�سهم‬ ‫عر�ضة ل�لان�ح��راف والت�سول والت�شرد‬ ‫ن �ظ � ًرا �إىل ن��درة ف��ر���ص العمل وانعدام‬ ‫كفاءاتهم التعليمية ولعدم وج��ود املعني‬ ‫لهم يف العمل والرعاية والتوجيه‪� ،‬أ�ضف‬ ‫�إىل ذل��ك ان هناك ع��ام�ل ًا ب ��ارز ًا ورئي�س ًا‬ ‫وهو ن�شوء الطفل يف �أ�سرة مفككة منحلة‬ ‫خلقي ًا‪ ،‬فالطفل الذي يعي�ش �أجواء �أ�سرية‬ ‫منحلة ��س��واء �سببها ان �ح��راف الأب �أو‬ ‫الأم ال ب� َّد ان يت�أثر بها وتدفعه باجتاه‬ ‫االنحراف والت�شرد والت�سول‪ ،‬وال نن�سى‬ ‫ه�ن��ا امل��در��س��ة التي لها دور رئي�س يف‬ ‫ح�سن التوجيه والرعاية‪.‬‬ ‫لله يا حم�سنني‬

‫الكويت ‪ 100‬فل�س‬

‫المشرق‪ -‬قسم االخبار‬

‫�أعلنَ جمل�س الق�ضاء الأعلى‪� ،‬أم�س ال�سبت‪،‬‬ ‫�أن بع�ض الأ�شخا�ص يحاولون مغادرة‬ ‫ال�ب�لاد ب �ج��وازات ر�سمية “م�سروقة” ال‬ ‫تعود لهم‪ ،‬وفيما بني �أنهم يح�صلون على‬ ‫تلك اجلوازات عرب مافيات نا�شطة يف تركيا‬ ‫بنحو �ألف دوالر‪� ،‬أكد �أنه مت القب�ض على‬ ‫‪� 30‬شخ�ص ًا حاولوا املغادرة بهذه الطريقة‬ ‫خ�لال الن�صف الأول م��ن ال�ع��ام احلايل‪.‬‬ ‫وقال قا�ضي حتقيق البياع الأول �إح�سان‬ ‫جميد يف بيان �صحفي �أ�صدرته ال�سلطة‬ ‫الق�ضائية‪� ،‬إن “املدة املا�ضية �شهدت حاالت‬ ‫قب�ض على �أ�شخا�ص حاولوا مغادرة البالد‬ ‫بجوازات ر�سمية لكنها ال تعود لهم‪� ،‬إمنا‬ ‫�صادرة من دول �أوروبية”‪ ،‬مو�ضحا �أن‬ ‫“ه�ؤالء امل�سافرين ي�ستعملون جوازات‬ ‫�إم ��ا م���س��روق��ة‪� ،‬أو �أن �ه��ا ت�ع��ود لأ�شقائهم‬

‫ال�سعودية ريال واحد‬

‫ايران ‪ 1000‬ريال‬

‫املهاجرين �سابق ًا‪ ،‬ت�ساعدهم مبغادرة البالد‬ ‫�أم�ل ً�ا يف احل�صول على فر�صة جلوء”‪.‬‬ ‫و�أ� �ض��اف جميد‪� ،‬أن “الن�صف الأول من‬ ‫ال �ع��ام احل ��ايل �شهد �إل �ق��اء القب�ض على‬ ‫نحو ‪� 30‬شخ�ص ًا ح��اول��وا م�غ��ادرة البالد‬ ‫بهذه الطريقة”‪ ،‬م�شريا اىل �أن “و�سائل‬ ‫التكنولوجيا احلديثة وا�ستخدام ب�صمة‬ ‫العني قد حتول دون �إفالت العديد‪ ،‬عك�س‬ ‫ما كان �سابق ًا‪ ،‬ف��الآن يتم ك�شفهم مبا�شرة‬ ‫وتوقيفهم من قبل القوات امل��وج��ودة يف‬ ‫املطار”‪ .‬م��ن جهته‪ ،‬ق��ال قا�ضي حتقيق‬ ‫دع��اوى مطار بغداد قتيبة بديع‪ ،‬ح�سب‬ ‫البيان‪� ،‬إن “ه�ؤالء املتهمني يلقى القب�ض‬ ‫عليهم �أم��ا داخ��ل مطار بغداد ال��دويل �أو‬ ‫يف م��وان��ئ ج��وي��ة ل��دول �أخ ��رى وجتري‬ ‫�إعادتهم �إىل ال�ع��راق موقوفني”‪ ،‬م�شريا‬ ‫اىل �أن “الوقائع املعرو�ضة �أمامنا تفيد‬

‫تركيا ‪ 1‬لرية‬

‫ب� ��أن احل���ص��ول ع�ل��ى ج� ��وازات م�سروقة‬ ‫ي�ك��ون ع�بر ع���ص��اب��ات منظمة (مافيات)‬ ‫اغلبها مت��ار���س ن�شاطاتها يف تركيا”‪.‬‬ ‫وب�ين بديع‪� ،‬أن “الراغب بال�سفر يت�صل‬ ‫بهذه املافيات اما عن طريق االنرتنت‪� ،‬أو‬ ‫من خالل و�سطاء عراقيني يحملون �أ�سماء‬ ‫وهمية لكي يح�صل على ج��واز �أوروبي‬ ‫ي�ع��ود ل�شخ�ص يحمل م�لام��ح قريبة من‬ ‫تعابري وجهّه”‪ ،‬م�ؤكد ًا �أن “الأ�سعار لي�ست‬ ‫مرتفعة وق�سم من اجل��وازات ال يتخطى‬ ‫ثمنه �أل��ف دوالر �أمريكي”‪ .‬وكانت جلنة‬ ‫الهجرة النيابية اكدت‪ ،‬اخلمي�س (‪� 20‬آب‬ ‫‪� ،)2015‬أن الكثري من النازحني يف خارج‬ ‫العراق بد�أوا بالهجرة بطرق غري �شرعية‬ ‫للح�صول على جلوء يف الدول االوربية‪،‬‬ ‫داعي ًة احلكومة اىل االنتباه لهذه الظاهرة‬ ‫وو�ضع حلول لها‪.‬‬

Profile for Al Mashriq Newspaper

3375 AlmashriqNews  

AlmashriqNews

3375 AlmashriqNews  

AlmashriqNews

Advertisement