Page 12

‫َ‬ ‫كان الأبل��ه ال�صعل��وك يدي��ر‬ ‫حكاية‬ ‫�ش�ؤون احلي��اة يف البلد امل�ستباح‪،‬‬ ‫والفو�ض��ى كان��ت تع��مّ املراف��ق‪،‬‬ ‫انتهك��ت القي��م‪ ،‬واهت��زت الأع��راف‪ ،‬و�أريق��ت‬ ‫الدم��اء‪ ،‬والتهمَ الف�س��اد ر�ؤو�س الق��وم‪ ،‬وانقلبت‬ ‫مطرق��ة احلاك��م �إىل �أفع��ى تل��دغ وف��ق م��زاج‬ ‫الأبل��ه ال�صعلوك‪ ،‬ومع ا�شت��داد الرزايا‪ ،‬وتالحم‬ ‫املحن‪ ،‬طل��بَ القوم من املنجّ ��م �أن يقر�أ لهم �صورة‬ ‫م�ستقبلهم‪ ،‬باغتته �ضحك��ة خمنوقة‪ ،‬وهو يجيبهم‪:‬‬ ‫�سيك��ون م�ستقبلك��م مزدهر ًا م�ضيئ ًا بـ���إذن اهلل‪ ،‬ما‬ ‫دام حا�ضركم بهذه ال�صورة امل�شرقة‪.‬‬ ‫�أحمد اجلنديل‬

‫رئيس مجلس اإلدارة‬

‫رئيس التحرير‬

‫د‪ .‬غاندي محمد عبد الكريم‬

‫د‪ .‬حميد عبد اهلل‬

‫‪� 12‬صفحة‬

‫الأربعاء املوافق ‪ 9‬من كانون الأول ‪ 2015‬العدد ‪ 3361‬ـ ال�سنة الثانية ع�شرة‬

‫كتبَ وزير املالية العراقي الأ�سبق‪ ،‬ر�ستم‬ ‫رواية‬ ‫حي��در‪ ،‬يف مذكرات��ه يق��ول‪ :‬اليهود يف‬ ‫العامل ‪ 14‬مليون�� ًا‪ ،‬كلهم يريدون �أن يروا‬ ‫فل�سط�ين يهودية‪ ،‬ولكن ‪ 6‬ماليني ي��ودّون الذهاب �إليها‪..‬‬ ‫�أما اليوم فال يوجد يف فل�سطني �إال ‪� 70- 60‬ألف ًا من اليهود‪.‬‬ ‫و�أم��ا امل�سلمون وامل�سيحيون فعدده��م ‪� 600‬ألف‪� .‬إنه �شعب‬ ‫يريد الهج��رة وامل�ساواة‪ ،‬وم��ع الزمن �إذا مت��ت الأكرثية‬ ‫لليهود فيمكنهم �أن ي�ؤ�س�سوا حكومة دميقراطية على �أ�سا�س‬ ‫امل�س��اواة‪ ،‬وق�صدهم �أن يكونوا مع العرب �إخوان ًا لي�س �إال‪.‬‬ ‫ث��م �إن البالد العربية فيها الآن ‪ 13‬مليون ًا‪ ،‬وهي تع ّي�ش ‪50‬‬ ‫‪ 60‬مليون�� ًا‪ ،‬فلي�س يوجد خطر على الب�لاد‪ ،‬لأنها وا�سعة‬‫جد ًا‪ ،‬من جميء �ستة ماليني يهودي‪.‬‬

‫‪Wednesday 9 December. 2015 No. 3361 Year 12‬‬

‫ترفع علم الفاتيكان‬

‫�أنباء عن انت�شار قوات �إيطالية يف بع�ض مناطق‬ ‫املو�صــل حلمــاية امل�سـيحيــني‬ ‫بغداد – روما ‪ -‬المشرق‬

‫الدفاع العراقية ر�سميا بالقوات االيطالية‬ ‫على �أرا�ضي البلد �إال �أنها ملحت �إىل �أن من‬ ‫امل�ستحيل �إخفاء معلومات عن وجود قوات‬ ‫�أجنبية بحجم يفوق القوات الرتكية عدد ًا‬ ‫وعد ًة‪ .‬وكانت القو�ش تتبع �إداريا ملحافظة‬ ‫نينوى ومركزها املو�صل لكنها حتظى‬ ‫بعناية الإقليم الكردي منذ �سنوات‪ .‬فيما‬ ‫قالت من جانبها تركيا �إنها �ستتوقف عن‬ ‫�إر�سال املزيد من القوات �إىل منطقة قرب‬ ‫مدينة املو�صل العراقية اخلا�ضعة ل�سيطرة‬ ‫تنظيم داع�ش بعد �أن هددت بغداد باللجوء‬ ‫�إىل الأمم املتحدة لإجبار تركيا على �سحب‬ ‫جنودها‪ .‬و�أر�سلت تركيا مئات اجلنود �إىل‬ ‫مع�سكر قرب املو�صل يف �شمال العراق يوم‬ ‫اخلمي�س وا�صفة ذلك ب�أنه تناوب روتيني‬ ‫يف �إطار برنامج تدريب لكن هذه اخلطوة‬ ‫�أغ�ضبت بغداد التي قالت انها متت بدون‬ ‫الت�شاور معها‪.‬‬

‫�أك��دتْ م�صادر متطابقة يف روم��ا وبغداد‬ ‫على وجود قوات ع�سكرية ايطالية تعمل‬ ‫حتت علم دولة الفاتيكان يف �آخر البلدات‬ ‫امل�سيحية خ��ارج �سيطرة تنظيم داع�ش‪.‬‬ ‫وقالت امل�صادر‪�« :‬إن �إر�سال تركيا لقوات‬ ‫�إىل منطقة قرب املو�صل �سلطت ال�ضوء‬ ‫ع �ل��ى م �ل �ف��ات �أخ� ��رى �أك �ث�ر خ �ط��ورة يف‬ ‫انتهاك �سيادة العراق حيث تقوم قوات‬ ‫مدرعة ووح��دات م�شاة يف نقاط متركز‬ ‫يف ق�ضاء القو�ش ذي الغالبية امل�سيحية‬ ‫لأغ��را���ض ت��وف�ير احل�م��اي��ة للم�سيحيني‬ ‫هناك»‪ .‬و�أ�ضافت امل�صادر‪�« :‬إن الوحدات‬ ‫يف ازدي� ��اد ت��دري�ج��ي حت�سب ًا وانتظار ًا‬ ‫ملوعد حترير بلدات �سهل نينوى ال �سيما‬ ‫قرقو�ش وبرطلة لالنت�شار الع�سكري هناك‬ ‫وتوفري حماية عجزت حكومة بغداد عن‬ ‫توفريها»‪ ،‬ومل ت�ؤكد امل�صادر علم وزارة‬

‫ال�صـدر ‪ :‬ال (للبـيانـات الرنـانة) التـي تهـدد‬ ‫ب�ضـرب م�صـالح تركـيا ونعـم لإخـراج الأتـراك (�سـيا�سـي ًا)‬ ‫المشرق ‪ -‬قسم األخبار‬

‫انتق َد زعيم التيار ال�صدري ال�سيد مقتدى ال�صدر‪،‬‬ ‫�أم�س الثالثاء‪ ،‬ما و�صفها "البيانات الرنانة" التي تهدد‬ ‫ب�ضرب م�صالح تركيا �أو �أرا�ضيها‪ ،‬فيما دعا جمل�س‬ ‫الأم ��ن ال ��دويل �إىل �إ� �ص��دار ق ��رارات �سيا�سية دولية‬

‫تو�صية لإلغاء بع�ض‬ ‫القـن�صليات العراقية‬ ‫بعــدد مــن الـــدول‬ ‫المشرق ‪ -‬قسم األخبار‬

‫ك���ش� َ�ف ع�ضو جل�ن��ة ال �ع�لاق��ات اخلارجية‬ ‫النيابية رزاق احل �ي��دري ع��ن ع��زم جلنته‬ ‫على رف��ع تو�صيات ملجل�س النواب لإلغاء‬ ‫بع�ض القن�صليات يف بع�ض الدول التي ال‬ ‫يوجد بها جالية عراقية‪ .‬وقال احليدري يف‬ ‫ت�صريح �صحفي‪�" :‬إن هنالك بع�ض اجلاليات‬ ‫العراقية يف الدول ال تتجاوز �أعداد �أفرادها‬ ‫عن ال�ـ‪ 19‬فردا وتوجد بها قن�صليات لي�س‬ ‫العراق بحاجه �إليها"‪ .‬و�أ�ضاف‪�" :‬إن اللجنة‬ ‫�سرتفع تو�صيات لإلغاء بع�ض القن�صليات‬ ‫يف ال��دول التي ال توجد بها جالية عراقية‬ ‫ون�شاطات"‪ ،‬م�ب�ي�ن��ا‪�" :‬إن ه �ن��اك توجها‬ ‫بتخفي�ض م�صاريف تلك القن�صليات"‪.‬‬

‫حازمة لإخ��راج الأت��راك من الأرا�ضي العراقية‪ .‬وقال‬ ‫ال�صدر يف رد على �س�ؤال ورده ب�ش�أن موقفه من دخول‬ ‫قوات تركية �إىل الأرا�ضي العراقية‪ ،‬وما نتج عنه من‬ ‫مواقف �سيا�سية �سواء داخل العراق او على م�ستوى‬ ‫املجتمع الدويل‪ ،‬وتلقته "�سكاي بر�س"‪� ،‬أن "تركيا منذ‬

‫مكتب العبادي ‪ :‬ال عالقة لرئي�س الوزراء بتخفي�ض رواتب املتقاعدين‬ ‫المشرق ‪ -‬قسم األخبار‬

‫َنفى �سعد احلديثي‪ ،‬املتحدث با�سم‬ ‫مكتب رئي�س الوزراء حيدر العبادي‪،‬‬ ‫�أم�س الثالثاء‪ ،‬عالقة الأخري وجمل�س‬ ‫الوزراء بتخفي�ض رواتب املتقاعدين‪،‬‬ ‫م ��ؤك��د ًا ان جمل�س ال� ��وزراء مل يقرر‬

‫تعديل او تخفي�ض رواتب املتقاعدين‪.‬‬ ‫وق��ال احلديثي‪�« :‬إن حزم �إ�صالحات‬ ‫رئ �ي ����س ال� � ��وزراء مل ت���ش�م��ل روات ��ب‬ ‫املتقاعدين بل ت�ضمنت التعديل على‬ ‫�سلم روات ��ب املوظفني ف�ق��ط»‪ ،‬مبين ًا‬ ‫ب�أن «جمل�س الوزراء مل يتخذ �أي قرار‬

‫ثمـــــــن‬ ‫الن�سخة‬

‫ب�صدد تخفي�ض روات��ب املتقاعدين»‪.‬‬ ‫ول�ف��ت امل�ت�ح��دث با�سم مكتب رئي�س‬ ‫الوزراء اىل‪� ،‬إن القرار قد يكون اتخذ‬ ‫من وزارة املالية‪ ،‬داعي ًا ال��وزارة اىل‬ ‫ت��و��ض�ي��ح م�لاب���س��ات ق���رار تخفي�ض‬ ‫رواتب املتقاعدين‪.‬‬

‫رئا�سة اجلمهورية‪ :‬فرن�سا �ستزود العراق ب�صواريخ ذكية‬ ‫المشرق ‪ -‬قسم األخبار‬

‫ك���ش� َ‬ ‫�ف ���ش�ي�روان ال��وائ �ل��ي امل���س�ت���ش��ار الأم��ن��ي لرئي�س‬ ‫اجلمهورية ف ��ؤاد مع�صوم‪� ،‬أم�س الثالثاء‪ ،‬ب��أن الرئي�س‬ ‫الفرن�سي فران�سوا هوالند �أبلغ مع�صوم ب�أن بالده �ستزود‬ ‫العراق ب�صواريخ ذكية‪ .‬وقال الوائلي‪�" :‬إن اللقاء الذي‬ ‫جمع مع�صوم بهوالند يف ق�صر االليزيه �أثناء م�ؤمتر قمة‬ ‫املناخ يف باري�س‪ ،‬مت بناء على طلب من هوالند"‪ .‬و�أ�ضاف‬

‫قصة المشرق اإلخبارية بقلم د‪ .‬حميد عبد اهلل‬

‫ابتد�أت‬ ‫اجلامعات‬ ‫العراقية‬ ‫م�سريتها العلمية‬ ‫مب�ستويات‬ ‫متقدمة من‬ ‫الر�صانة‬ ‫وبر�ؤ�ساء‬ ‫جامعات تت�ضاءل‬ ‫�أمامهم املنا�صب‬

‫زمن وهي جاثمة على الأرا�ضي العراقية‪ ،‬فلم �صارت‬ ‫مثارا للجدل ومثارا للبيانات الرنانة التي تهدد ب�ضرب‬ ‫م�صاحلها او �أرا�ضيها‪ ،‬وك�أن العراق بحاجة اىل حرب‬ ‫جديدة تقوي من �شوكة االحتالل بل االحتالالت وتقوي‬ ‫من النفوذ (الداع�شي)‪.‬‬

‫الوائلي‪�" :‬إن الرئي�س الفرن�سي هو من ب��ادر اىل تقدمي‬ ‫امل�ساعدة الع�سكرية للعراق‪ ،‬التي من �ش�أنها ان حتقق‬ ‫�أه ��داف احل��رب �ضد تنظيم داع����ش الإجرامي"‪ ،‬مبينا‪:‬‬ ‫"�إن مع�صوم �شرح لهوالند �أهمية الإ�سراع بالق�ضاء على‬ ‫تنظيم داع�ش الإجرامي"‪ .‬ي�شار اىل ان العا�صمة الفرن�سية‬ ‫باري�س احت�ضنت نهاية ال�شهر املا�ضي م��ؤمت��ر املناخ‪،‬‬ ‫مب�شاركة قادة ‪ 147‬دولة‪.‬‬

‫‪hameedabedalla@yahoo.com‬‬

‫عن عبد اجلبار عبد اهلل ومن خانوا ر�سالته !!‬ ‫ير �أن تت�شرف جامعة برئي�سها قبل‬ ‫ك�ب� ٌ‬ ‫�أن يت�شرف بها‪ ،‬و�سابقة ت�ستحق الت�أمل‬ ‫وال ��درا�� �س ��ة �أن ي��رف ����ض ب�ع����ض العلماء‬ ‫منا�صب رفيعة تعر�ض عليهم مف�ضلني �أن‬ ‫يظلوا مم�سكني بالطب�شور معتكفني يف‬ ‫حم ��راب العلم يخ�صبون ع�ق��ول طلبتهم‬ ‫باملعرفة التي هي �أثمن من كل مال و�أعز‬ ‫من كل ثروة !‬ ‫وجد الزعيم عبد الكرمي قا�سم �أن جامعة‬ ‫ب�غ��داد الفتية حتتاج �إىل رئي�س تكرب به‬ ‫فاختار ال�ع��امل ال�ع��راق��ي عبد اجل�ب��ار عبد‬ ‫الله وح�ين قيل له �أن��ه �صابئي‪� ،‬أج��اب �أنا‬ ‫مل �أعينه �إمام ًا يف جامع بل �أري��ده رئي�س ًا‬ ‫للجامعة‪ ،‬فكان عبد الله �أك�بر من من�صبه‬ ‫وظلت جامعة بغداد تفخر بني نظرياتها يف‬ ‫العامل ب�أن رج ًال مثل الدكتور عبد اجلبار‬

‫عبد الله كان يف يوم ما رئي�س ًا لها‪.‬‬ ‫كذلك فان امل�ؤرخ العراقي الكبري عبد العزيز‬ ‫الدوري رف�ض ت�سنم من�صب وزير التعليم‬ ‫العايل‪ ،‬قائ ًال ان املكان الأق��رب �إىل نف�سه‬ ‫هو قاعة الدر�س واملكتبة وحلقة البحث‬ ‫والتدري�س‪.‬‬ ‫ورف ����ض ال��دك �ت��ور ك�م��ال مظهر �أن يكون‬ ‫ع�ضو ًا يف جمل�س احلكم‪ ،‬قائ ًال ملن ابتعث‬ ‫لتكليفه ب�أنه ع��امل وال�ع��امل �أك�بر من امللك‬ ‫والرئي�س والوزير‪ ،‬فالعلم باق واملنا�صب‬ ‫زائلة !‬ ‫باملقابل هناك رئي�س جامعة ات�صل بي ذات‬ ‫يوم طالب ًا �أن �أكتب عنه مقا ًال يعزز وجوده‬ ‫على كر�سيه كرئي�س جامعة بالوكالة‪.‬‬ ‫حت��دث معي بلغة �أق ��رب �إىل التو�سل ثم‬ ‫كلف �صديق ًا م�شرتك ًا ليكرر الطلب نف�سه‬

‫االردن ‪ 200‬فل�س‬

‫�سورية ‪ 15‬لرية‬

‫�إ�سقاط طائرتي‬ ‫جت�س�س لداع�ش‬ ‫غربـي العـــراق‬ ‫المشرق ‪ -‬قسم األخبار‬

‫� َ‬ ‫أعلن م�صدر ع�سكري عراقي‪� ،‬أم�س الثالثاء‪،‬‬ ‫عن �إ�سقاط طائرتي جت�س�س لع�صابة داع�ش‬ ‫الإرهابيةيفمناطقحديثةوبروانةمبحافظة‬ ‫الأن �ب��ار غ��رب��ي ال �ع��راق‪ .‬وق��ال ق��ائ��د عمليات‬ ‫اجلزيرة اللواء علي �إبراهيم دبعون‪� ،‬إن �أحد‬ ‫�ضباط الفوج الأول التابع للواء ‪ 27‬بالفرقة‬ ‫ال�سابعةمتكنمن�إ�سقاططائرةجت�س�ستابعة‬ ‫لداع�ش بعدما �أطلق النريان عليها يف منطقة‬ ‫البو حياة �شرق حديثة ‪ 160‬كم غرب الرمادي‪.‬‬ ‫و�أ�ضاف‪ ،‬ان �ضابطا بفوج الطوارئ ‪ 14‬التابع‬ ‫ل�شرطةحديثةمتكنمن�إ�سقاططائرةجت�س�س‬ ‫�أخ ��رى ل��داع����ش يف ناحية ب��روان��ة التابعة‬ ‫حلديثة‪ ،‬مبينا �أن ع�صابة داع�ش حتاول معرفة‬ ‫�أماكن تواجد القوات الأمنية يف تلك املناطق‬ ‫من خالل تلك الطائرتني‪.‬‬

‫تطفئ �شمعتها الـ‪12‬‬ ‫تطفئ جريدة المشرق في الثالث‬ ‫عشر من كانون األول الجاري‬ ‫شمعة جديدة من عمرها‬

‫تحَ تفل �أ�سرة حترير امل�شرق بالذكرى الثانية ع�شرة ل�صدورها‪� ،‬إذ �صدر العدد‬ ‫الأول منها يف ‪ 13‬من ال�شهر اجلاري من عام ‪ .2003‬ووا�صلت امل�شرق نهجها‬ ‫املهني امل�ستقل على مدى اثني ع�شر عام ًا م�سجلة ظاهرة �صحفية ت�ستحق‬ ‫ال��درا��س��ة وال�ت��أم��ل كونها حافظت على حياديتها يف �أج��واء زاخ� � � � � � ��رة‬ ‫بالتجاذبات واالنحيازات احلزبية والطائفية‬ ‫ويف زمن عزت فيه الكلمة احلرة التي ال تنحني‬ ‫للرتغيب وال الرتهيب‪ .‬امل�شرق تعاهد‬ ‫قراءها ومتابعيها ب�أنها �ستظل‬ ‫�صوتهم واملدافع عن تطلعاتهم‬ ‫غري هيابة من حماوالت القمع‬ ‫والتكميم وم�صادرة احلريات‪.‬‬

‫‪� 34‬ألف درجة وظيفية يف موازنة ‪2016‬‬ ‫المشرق ‪ -‬ريام عبد الحميد‬

‫َ‬ ‫ك�شف ع�ضو اللجنة املالية النيابية‬ ‫م�سعود ح �ي��در ع��ن وج ��ود ‪� 34‬أل��ف‬ ‫درج ��ة وظيفية يف م �� �ش��روع قانون‬ ‫امل���وازن���ة االحت���ادي���ة ل �ع��ام ‪،2016‬‬ ‫مرجحا الت�صويت على القانون قبل‬ ‫نهاية ال�سنة احلالية‪ .‬وقال حيدر‪�« :‬إن‬ ‫قانون املوازنة لعام ‪ 2016‬ت�ضمن ‪34‬‬ ‫�ألف درجة وظيفية توزعت بواقع ‪20‬‬ ‫�ألف درجة لوزارتي الدفاع والداخلية‬

‫بدر‪ :‬تن�سيق �أمريكي �سعودي قطري‬ ‫لإدخـال قـوات عربـية �إلـى املو�صـل‬ ‫المشرق ‪ -‬قسم األخبار‬

‫�أعلنَ النائب عن كتلة بدر النيابية‪ ،‬رزاق احليدري‪ ،‬عن وجود تن�سيق قطري‬ ‫�سعودي �أمريكي مع نائب رئي�س اجلمهورية ال�سابق �أ�سامة النجيفي وحمافظ‬ ‫نينوى ال�سابق �أثيل النجيفي لإعادتهما �إىل حكم املو�صل‪ .‬وقال احليدري لـ(نب�ض‬ ‫العراق)‪�" :‬إن قطر جتري حتركاتها مع اجلانب ال�سعودي و�أمريكا لإعادة �أ�سامة‬ ‫النجيفي و�شقيقه �أثيل �إىل حكم املو�صل"‪ .‬و�أ�ضاف احليدري‪�" :‬إن التن�سيق جار‬ ‫من �أجل دخول قوات عربية للمو�صل �إ�ضافة �إىل الرتكية لتحل حمل تنظيم داع�ش‬ ‫الإرهابي"‪ ،‬م�شريا �إىل‪�" :‬إن الهدف من �إدخال القوات العربية هو لل�سيطرة على‬ ‫املو�صل حتت ذريعة حتريرها"‪.‬‬

‫متظاهرون (غا�ضبون) ل�سفري تركيا‪:‬‬ ‫عـليـــك املغـــادرة خــــالل ‪� 48‬ســاعـــة‬ ‫المشرق ‪ -‬قسم األخبار‬

‫ت�ظ��اه� َر امل �ئ��ات م��ن امل��واط �ن�ين‪� ،‬أم�س‬ ‫ال �ث�لاث��اء‪� ،‬أم ��ام ال���س�ف��ارة ال�ترك�ي��ة يف‬ ‫بغداد معربين عن غ�ضبهم ال�شديد من‬ ‫التدخل الرتكي «ال�سافر» يف الأرا�ضي‬ ‫العراقية‪ ،‬فيما �أمهلوا ال�سفري الرتكي‬ ‫‪� 48‬ساعة ملغادرة البالد‪ .‬املتظاهرون‬ ‫�أمهلوا ال�سفري م��دة ‪� 48‬ساعة ملغادرة‬

‫ال� �ب�ل�اد‪ ،‬و� �س��ط ه �ت��اف��ات رن��ان��ة تندد‬ ‫باالجتياح ال�ترك��ي للمو�صل‪ .‬وكانت‬ ‫�صحيفة «ح��ري �ي��ت» ال�ترك �ي��ة اك ��دت‪،‬‬ ‫�أن ت��رك�ي��ا �أن �� �ش ��أت ق��واع��د يف منطقة‬ ‫بع�شيقة يف املو�صل ت�ضم ‪ 600‬جندي‪،‬‬ ‫مبوافقة رئي�س �إقليم كرد�ستان م�سعود‬ ‫بارزاين‪ ،‬فيما حملت النائبة عن ائتالف‬ ‫دول��ة ال�ق��ان��ون عالية ن�صيف‪ ،‬رئي�س‬

‫ل�ك��ن وزارة التعليم مل جت��د ف�ي��ه م�ؤه ًال‬ ‫واح���د ًا يجعله ق���ادر ًا �أن ي�شغل من�صبه‬ ‫با�ستحقاق ف�أبعدته غري �أن لعبة امل�ساومات‬ ‫وا�سرتخا�ص املنا�صب يف عراق املغامنة‬ ‫�أعادت ذلك املتهافت رئي�س ًا للجامعة ذاتها‪.‬‬ ‫مل تفاجئني وثيقة جلبها يل �أحد الأ�صدقاء‬ ‫تت�ضمن قيام رئي�س اجلامعة نف�سه مبنح‬ ‫مقعد درا�سي من ح�صة جامعته �إىل جامعة‬ ‫�أخ ��رى على �أن يبتعث بها اب�ن��ه املدر�س‬ ‫امل�ساعد هناك ال��ذي مل مي�ض على تعيينه‬ ‫�سوى ‪� 11‬شهر ًا وحتقق له ما �أراد وابتعث‬ ‫(املحرو�س) لي�س لتفوقه العلمي بل لكونه‬ ‫ابن رئي�س جامعة �صار ب�شهادة الأ�ساتذة‬ ‫واملوظفني و�سيلة �إي�ضاح للف�ساد والف�شل‬ ‫واملح�سوبية!‬ ‫وللحديث �صلة وال�سالم عليكم‬

‫الكويت ‪ 100‬فل�س‬

‫و�أل� �ف ��ي درج � ��ة ل� � ��وزارة ال�صحة»‪.‬‬ ‫و�أ� � �ض� ��اف ح� �ي ��در‪�« :‬إن ال ��درج ��ات‬ ‫الأخرى �ستوزع على باقي الوزارات‬ ‫كلمن ح�سب حاجته امللحة»‪ ،‬مبينا‪:‬‬ ‫«�إن جلنته م�ستمرة يف ا�ست�ضافة‬ ‫امل�س�ؤولني املعنيني يف ال��وزارات من‬ ‫اجل ا�ستكمال مناق�شة بنود املوازنة»‪.‬‬ ‫ورجح حيدر «الت�صويت على م�شروع‬ ‫قانون موازنة ‪ 2016‬قبل نهاية ال�سنة‬ ‫احلالية»‪.‬‬

‫ال�سعودية ريال واحد‬

‫ايران ‪ 1000‬ريال‬

‫تركيا ‪ 1‬لرية‬

‫�إق�ل�ي��م ك��رد��س�ت��ان م�سعود ال �ب��ارزاين‬ ‫وال�سعودية بالت�آمر على البالد و�إعطاء‬ ‫ال�ضوء الأخ�ضر لرتكيا الجتياح البالد‪.‬‬ ‫ي�شار اىل ان م�صدر ع�سكري �أك��د يف‬ ‫ال��راب��ع م��ن ك��ان��ون الأول اجل ��اري‪� ،‬إن‬ ‫قوة ع�سكرية تركية غري حمددة القوام‬ ‫دخلت �إىل ناحية بع�شيقة التابعة لق�ضاء‬ ‫املو�صل مركز حمافظة نينوى‪.‬‬

Profile for Al Mashriq Newspaper

3361 AlmashriqNews  

AlmashriqNews

3361 AlmashriqNews  

AlmashriqNews

Advertisement