Page 12

‫بــوتـيــن‪:‬‬ ‫اال�ستخبارات الأمريكية‬ ‫ال تـعـــرف كـــل �شــيء‬

‫َ‬ ‫ق��ال الرئي�س الرو�س��ي فالدميري بوتني‬ ‫خالل حديثه عن �إطالق بالده �صواريخ‬ ‫م��ن بح��ر قزوي��ن‪� ،‬إن اال�ستخب��ارات‬ ‫الأمريكي��ة �إحدى �أق��وى اال�ستخبارات‬ ‫يف العامل‪ ،‬ولكنها ال تعرف كل �شيء وال‬ ‫يتعني عليها ذلك‪.‬‬

‫رئيس مجلس اإلدارة‬

‫رئيس التحرير‬

‫د‪ .‬غاندي محمد عبد الكريم‬

‫د‪ .‬حميد عبد اهلل‬

‫رَوى الل��واء نايف ك�صب اجلنديل ما يلي‪ :‬جاء ح�سني كام��ل �إىل اخلطوط الأمامية لتنفيذ‬ ‫رواية‬ ‫خط��ة لعبور نه��ر �صغري ي�سمى نهر جا�س��م‪ ..‬كانت اخلطة م�ستحيل��ة التحقيق وهي ت�ؤدي‬ ‫�إىل خ�سائ��ر ب�شرية فوق الطاق��ة‪ ،‬وهذا �أدّى �إىل رف�ضها من قب��ل القادة الع�سكريني ذوي‬ ‫اخل�برة واملمار�س��ة و�أدى الرف���ض �إىل �أن �أ�صدر ح�سني كامل �أوام��ر بـ�إعدام كل من‪� :‬آمر ل��واء امل�شاة وت�سعة من‬ ‫خ�يرة ال�ضباط على �أن يت��م �إحراق املعدومني بتفجريه��م يف �سياراتهم‪ .‬وعندما ت�سربت �أنب��اء هذه املجزرة جن‬ ‫جن��ون قادة (الفيلق الثالث) و�ص��رخ �أحد �آمري الألوية قائ ً‬ ‫�لا‪� :‬س�أعلن الع�صيان �إذا ا�ستمر ه��ذا التافه ب�أعماله‬ ‫الإجرامية‪ ،‬و�سحب ح�سني كام��ل م�سد�سه ال�شخ�صي و�أطلق النار على هذا ال�ضابط ال�شجاع ف�أ�صابه يف كتفه‪ .‬ا�شتد‬ ‫اخل�لاف فات�صل��ت �أنا �شخ�صي ًا – احلديث ما زال لنايف – بوزير الدف��اع‪ ،‬كان عدنان يف تلك ال�ساعة يف مقر قيادة‬ ‫الفيلق ال�سابع وبالتحديد يف املقر اخللفي و�شرحت له خطورة املوقف �إثر الت�صرفات ال�صبيانية التي قام بها ح�سني‬ ‫كام��ل وبعد نحو �ساعة ون�صف ال�ساعة ا�صطحبنا عدنان خري اهلل ليطلع بنف�سه على امل�أ�ساة‪ :‬كانت اجلثث املحروقة‬ ‫تث�ير ال�شجون وكان �صراخ ال�ضباط واجلن��ود املوجودين يبعث على الآالم وتخيل كل من��ا مناظر �أطفال ال�ضحايا‬ ‫و�أ�سره��م‪ ..‬احتقن وجه عدنان وكان الأمل وا�ضح ًا على معامل وجهه و�سرعان ما حتول �إىل غ�ضب حقيقي‪ ..‬وكان‬ ‫ح�س�ين كامل ما يزال موجود ًا بعد �أن �أ�شرف على �إحراق جثث القادة الع�سكريني الأبرياء وكانت عالمات االرتياح‬ ‫تعلو وجهه دون �أن يكرتث لبكاء من حوله من ال�ضباط �أو �ضباط ال�صف واجلنود‪.‬‬

‫‪� 12‬صفحة‬

‫الثالثاء املوافق ‪ 13‬من ت�شرين الأول ‪ 2015‬العدد ‪ 3323‬ـ ال�سنة الثانية ع�شرة‬

‫‪Tuesday 13 October. 2015 No. 3323 Year 12‬‬

‫ال أحد يتكهن بنهايته‬

‫ال�صحة تك�شف عن تزايد �أعداد امل�صابني بالكولريا والدرا�سة قد تتوقف يف بابل‬ ‫بغداد‪ -‬المشرق‬

‫�أعلنتْ �إدارة حمافظة بابل‪� ،‬أن جلنة �أزمة‬ ‫الكولريا يف املحافظة تعتزم تقدمي مقرتح‬ ‫�إىل جمل�س املحافظة للمطالبة بت�أجيل‬ ‫ال��دوام باملدار�س االبتدائية مل��دة ع�شرة‬ ‫�أيام‪ ،‬وفيما �أكدت �أن عدد احلاالت امل�شكوك‬ ‫بها باملحافظة هي ‪ 1400‬حالة‪� ،‬أ�شارت �إىل‬ ‫�إر�سال من��اذج منها �إىل املخترب املركزي‬ ‫يف بغداد من اجل فح�صها خمتربي ًا‪ .‬وقال‬ ‫النائب الأول ملحافظ بابل و�سام �أ�صالن‬ ‫اجل�ب��وري‪�" :‬إن خلية �أزم��ة الكولريا يف‬ ‫حم��اف�ظ��ة ب��اب��ل ع �ق��دت‪� ،‬أم ����س‪ ،‬اجتماعا‬ ‫بح�ضور رئي�س جلنة ال�صحة يف جمل�س‬ ‫بابل ومدراء الدوائر ذات العالقة لتدار�س‬ ‫املوقف العام ملر�ض الكولريا"‪ .‬و�أ�ضاف‬ ‫اجل��ب��وري‪�" :‬إن اللجنة بينت �أن عدد‬ ‫احلاالت امل�شكوك بها يف داخل املحافظة‬ ‫هي ‪ 1400‬حالة"‪ ،‬م�شريا �إىل‪" :‬انه مت‬ ‫�إر�سال من��اذج منها �إىل املخترب املركزي‬ ‫يف العا�صمة ب�غ��داد م��ن اج��ل فح�صها"‪.‬‬ ‫وتابع اجلبوري‪�" :‬إن جلنة �أزمة الكولريا‬ ‫�ستقدم مقرتحا ملجل�س املحافظة لإ�صدار‬ ‫قرار والطلب من وزارة الرتبية لت�أجيل‬ ‫ال��دوام باملدار�س االبتدائية يف حمافظة‬

‫بابل ملدة ع�شرة �أيام من اجل احلفاظ على‬ ‫�سالمة التالميذ من مر�ض الكولريا"‪ ،‬الفتا‬ ‫�إىل‪�" :‬إن يوم �أم�س حدثت �سبع �إ�صابات‬ ‫م�شكوك بها �سيتم �إر�سالها �إىل املخترب‬ ‫املركزي لفح�صها و�إعالمنا بالنتيجة‪ .‬من‬ ‫جانبها �أعلنت وزارة ال�صحة والبيئة‪،‬‬ ‫عن ارتفاع ع��دد الإ�صابات مبر�ض وباء‬

‫الكولريا يف العراق �إىل �أكرث من ‪1400‬‬ ‫حالة م�ؤكدة‪ .‬وقال املتحدث الر�سمي با�سم‬ ‫ال��وزارة �أحمد الرديني‪�" :‬سجلنا ‪1432‬‬ ‫�إ�صابة موجبة (م�ؤكدة) منذ بداية انت�شار‬ ‫الوباء لغاية يوم �أم�س يف عموم العراق‬ ‫بينها حالتي وفاة"‪ .‬و�أ�ضاف‪" :‬انه وعلى‬ ‫الرغم من ت�سجيل هذه احلاالت كان هناك‬

‫عمل �أدى �إىل ال�سيطرة على م�ضاعفات‬ ‫املر�ض منها الت�شخي�ص ال�سريع وتدارك‬ ‫خطورته عن طريق التعوي�ض بال�سوائل‬ ‫للم�صاب و�إعطاء العالجات ال�سريعة له‬ ‫ما �أثمر عن و�صول معظم امل�صابني �إىل‬ ‫ح��ال��ة ال�شفاء وع�ل��ى ال��رغ��م م��ن ت�سجيل‬ ‫حالتي وفاة �إال انه يف مقيا�س امل�ؤ�شرات‬

‫عند مقارنتها بالأوبئة تعترب جيدة جد ًا"‪.‬‬ ‫و�أك��د‪" :‬انه ال ميكن التكهن مب��دى نهاية‬ ‫وباء الكولريا‪ ،‬فالأمر يعتمد على الن�شاط‬ ‫وال �ن �م��و ال�ب�ك�ت�يري ل�ل�م��ر���ض ومعدالت‬ ‫ارت�ف��اع درج��ات احلرارة"‪ ،‬م�شريا �إىل‪:‬‬ ‫"تاريخ امل��ر���ض يف ال �ع��راق ف�ف��ي عام‬ ‫‪ 2008‬ظهرت الكولريا"‪ ،‬متوقعا‪�" :‬إن‬ ‫تكون بداية �شهر ت�شرين الثاين املقبل‬ ‫نهاية للوباء لكن تبقى هذه تخمينات ال‬ ‫ميكن االعتماد عليها"‪ .‬و�أو�ضح املتحدث‬ ‫با�سم وزارة ال�صحة‪�" :‬إن الأم ��ر الذي‬ ‫نكثف عليه اجلهود حاليا‪ ،‬هو التوعية‬ ‫ال�صحية ل�ل�م��واط��ن وااله �ت �م��ام بنظافة‬ ‫الأكل وامل�شرب‪ ،‬وتوزيع املعقمات املتعلقة‬ ‫باملياه‪ ،‬كالكلور ومدى ن�سبتها‪ ،‬والرتكيز‬ ‫على مو�ضوع املاء ال�صالح لل�شرب‪ ،‬ف�ضال‬ ‫ع��ن ر� �ص��د احل� ��االت امل �ب �ك��رة لل�سيطرة‬ ‫عليها قدر امل�ستطاع"‪ ،‬الفتا �إىل‪" :‬وجود‬ ‫تكاتف للجهود من قبل جميع امل�ؤ�س�سات‬ ‫احلكومية وم�ؤ�س�سات املجتمع املدين مع‬ ‫وجود الكثري من العاملني"‪ .‬وكانت دائرة‬ ‫�صحة دهوك قد �أعلنت �أم�س عن ت�سجيل‬ ‫‪ 23‬حالة م�صابة بالكولريا و�سط جهود‬ ‫حكومية للحد من انت�شاره‪.‬‬

‫املحالوي ً‬ ‫الداخلية تحيل ‪ 428‬ضابط ًا على التقاعد‬ ‫بدال‬ ‫ت�سليح ‪� 900‬شخ�ص من عرب‬ ‫رواتبـهم ‪ 18‬مليـار دينـار وي�ستـقلون من املحمدي قائد ًا كركوك ا�ستعداد ًا ملعركة احلويجة‬ ‫‪ 900‬عجلة ولهم ‪ 1400‬عن�صر حماية لعـمليـات الأنـبـار‬ ‫المشرق ‪ -‬قسم األخبار‬

‫المشرق‪ -‬قسم األخبار‬

‫المشرق ‪ -‬قسم األخبار‬

‫�أعلنتْ وزارة الداخلية العراقية‪� ،‬أم�س االثنني‪ ،‬عن �إحالة ‪� 428‬ضابطا �إىل االمرة‪ ،‬مبينة �أن‬ ‫رتب ه�ؤالء ال�ضباط هي فريق ولواء وعميد‪ .‬وقال م�صدر يف الوزارة‪� :‬إن �أول الأ�سماء يف‬ ‫القائمة هو الفريق مارد عبد احل�سن‪ ،‬و�أن الداخلية �أمرت بتنفيذ هذا القرار حني �صدوره‬ ‫ويلحق املعنيون خالل ‪� 48‬ساعة باملوارد الب�شرية وفق نظام االمرة‪ .‬و�أكدت وزارة الداخلية‪،‬‬ ‫�أن ال�ضباط الذين متت �إحالتهم على التقاعد جاءت متا�شيا مع �سيا�سة الإ�صالح اجلارية‬ ‫يف البالد وا�ستنادا لأوامر وتوجيهات رئي�س الوزراء القائد العام للقوات امل�سلحة ال�سيد‬ ‫حيدر العبادي وتنفيذا لتطلعات املرجعية الدينية الر�شيدة‪ .‬و�أ�ضافت‪�« :‬إن هذا الإجراء‬ ‫والإج��راءات الأخ��رى التي �سبقته ت�أتي �ضمن �سيا�سة تر�شيد الإنفاق احلكومي و�ضغط‬ ‫النفقات وبهدف �ضخ دم��اء جديدة ومعاجلة الرتهل وحت�سني الأداء يف العمل»‪ ،‬و�أ�شار‬ ‫البيان �إىل‪�« :‬إن املحالني على التقاعد يكلفون ميزانية احلكومة ‪ 18‬مليار دينار عراقي ما‬ ‫عدا املخ�ص�صات و‪ 900‬عجلة بكامل خم�ص�صات ال�صيانة والوقود ف�ضال عن ‪ 1400‬عن�صر‬ ‫حماية بكامل رواتبهم وخم�ص�صاتهم وجتهيزاتهم»‪.‬‬

‫� َ‬ ‫أعلن م�س�ؤول حملي يف حمافظة الأنبار‪،‬‬ ‫تعيني ال �ل��واء ال��رك��ن ا�سماعيل املحالوي‬ ‫ق��ائ��د ًا لعمليات الأن �ب��ار خلفا ل�ل��واء الركن‬ ‫ق��ا��س��م امل �ح �م��دي‪ .‬وق ��ال ق��ائ�م�م�ق��ام ق�ضاء‬ ‫اخلالدية علي داوود يف ت�صريح �صحفي‪،‬‬ ‫�إن وزارة ال��دف��اع �أ� �ص��درت �أم ��را بتعيني‬ ‫اللواء املحالوي قائد ًا لعمليات املحافظة‬ ‫خلفا للواء املحمدي‪ .‬ي�شار �إىل �أن املحمدي‬ ‫ي�شغل من�صب ق��ائ��د عمليات االن �ب��ار منذ‬ ‫اكرث من عام بعد تعيينه خلفا للواء ر�شيد‬ ‫فليح‪..‬‬

‫�أفا َد م�صدر �أمني يف حمافظة كركوك‪� ،‬أم�س االثنني‪ ،‬ب�أن قوات احل�شد ال�شعبي جهزت ‪900‬‬ ‫�شخ�ص من عرب املحافظة ب�أ�سلحة متنوعة ا�ستعدادا ملعركة حترير ق�ضاء احلويجة‪ ،‬جنوبي‬ ‫غرب كركوك‪250( ،‬كم �شمال بغداد)‪ ،‬فيما رجح انطالق عملية حترير الق�ضاء "قريبا"‪ .‬وقال‬ ‫امل�صدر‪�" :‬إن قوات احل�شد ال�شعبي يف حمافظة كركوك جهزت نحو ‪� 900‬شخ�ص من عرب‬ ‫كركوك ب�أ�سلحة خفيفة ومتو�سطة ا�ستعدادا ملعركة حترير ق�ضاء احلويجة‪45( ،‬كم جنوبي‬ ‫غرب كركوك)"‪ ،‬مبينا �أن "الأ�سلحة ت�ضمنت ( بي كي �سي) عدد ‪ 20‬و‪ 700‬قطعة بندقية‬ ‫وقنا�ص ومدفع هاون"‪ .‬و�أ�ضاف امل�صدر الذي طلب عدم الك�شف عن ا�سمه‪� ،‬أن "الأ�شخا�ص‬ ‫الذين مت ت�سليحهم متواجدون يف منطقة الفتحة"‪ ،‬الفتا �إىل �أن "الأيام القليلة املقبلة‬ ‫�ست�شهد انطالق عملية حترير الق�ضاء"‪ .‬يذكر �أن حدة التوتر الأمني يف كركوك ارتفعت‪،‬‬ ‫بعد �سيطرة م�سلحي (داع�ش) على مناطق يف ق�ضاء احلويجة ونواحي الريا�ض والعبا�سي‬ ‫والزاب ف�ض ًال عن قرية الب�شري التي تقع على م�شارف املدينة‪ ،‬بعد ا�ستيالئهم على املو�صل‪،‬‬ ‫مركز حمافظة نينوى‪ 405( ،‬كم �شمال العا�صمة بغداد)‪ ،‬يف (العا�شر من حزيران ‪،)2014‬‬ ‫والهجمات املتكررة التي ي�شنها التنظيم على �أطراف املدينة بهدف اقتحامها‪..‬‬

‫عملية الت�صويت على قراراتها‬ ‫يعرقل ت�شريع قانون املحكمة االحتادية‬ ‫المشرق – ريام عبد الحميد‬

‫�أك � َد رئي�س كتلة م�ستقلون النيابية‪� ،‬صادق اللبان‪� ،‬صعوبة �إق��رار قانون املحكمة‬ ‫االحتادية يف الربملان من دون التوافق على النقاط اخلالفية بني الكتل ال�سيا�سية‪ .‬وقال‬ ‫اللبان‪�« :‬إن �أبرز نقاط اخلالف بني التحالف الوطني والتحالف الكرد�ستاين‪ ،‬تتعلق‬ ‫بعملية الت�صويت على قرارات املحكمة االحتادية‪ ،‬حيث يرغب التحالف الكرد�ستاين‬ ‫ب�أن يكون الت�صويت ب�أغلبية �أع�ضاء املحكمة االحتادية الذين عددهم ‪ ،12‬فيما يرغب‬ ‫التحالف الوطني‪� ،‬أن يكون الت�صويت على قرارات املحكمة ب�أغلبية ثلثي احلا�ضرين»‪.‬‬ ‫و�أو�ضح اللبان‪�« :‬إن الإ�صرار على مترير القوانني يف املحكمة االحتادية يجب �أن يكون‬ ‫بالإجماع‪� ،‬سيعرقل عمل املحكمة‪ ،‬ولن مترر القوانني‪ ،‬لذا فان مترير القوانني بالأغلبية‬ ‫يف املحكمة االحتادية ي�ضمن جناح عملها»‪ ،‬الفتا �إىل‪�« :‬إن قانون املحكمة االحتادية لن‬ ‫يدرج على جدول �أعمال �أي جل�سة مقبلة قبل التوافق عليه بني الكتل»‪ .‬ولفت �إىل‪�« :‬إن‬ ‫اللقاءات بني قادة التحالفني الوطني والكرد�ستاين يف امل�ستقبل القريب كفيلة بحل‬ ‫النقطة اخلالفية‪ ،‬ومترير هذا القانون املهم‪ ،‬لأن املحكمة االحتادية تعد من العوامل‬ ‫الأ�سا�سية للحفاظ على الدولة والعملية ال�سيا�سية»‪..‬‬

‫لوضع اللمسات األخيرة لتحريرها‬

‫ع�سكريون �أمريكيون يعقدون‬ ‫�أول اجـتماع مع عمليات نينوى‬ ‫المشرق ‪ -‬قسم األخبار‬

‫َ‬ ‫ك�شف م�صدر يف ق�ي��ادة عمليات نينوى‪،‬‬ ‫�أم�س االثنني‪� ،‬أن قادة باجلي�ش الأمريكي‬ ‫عقدوا �أول اجتماع امني مع قائد عمليات‬ ‫نينوى لو�ضع اللم�سات الأخ�يرة لتحرير‬ ‫املحافظة من �سيطرة تنظيم "داع�ش"‪ .‬وقال‬ ‫امل�صدر‪�" :‬إن قائد عمليات نينوى اللواء‬ ‫جنم عبد الله اجلبوري عقد �أول اجتماع‬ ‫مو�سع مع ق��ادة من اجلي�ش الأمريكي يف‬ ‫ق���ض��اء خممور"‪ ،‬م�ب�ي�ن��ا‪�" :‬إن االجتماع‬ ‫جاء للتن�سيق مع القوات التابعة لعمليات‬

‫نينوى م��ع ق��وات البي�شمركة"‪ .‬و�أ�ضاف‬ ‫امل���ص��در‪�" :‬إن االج�ت�م��اع و��ض��ع اللم�سات‬ ‫الأخ�ي�رة لعملية حترير نينوى"‪ ،‬م�شريا‬ ‫�إىل‪�" :‬إن قائد عمليات نينوى �شرح للجانب‬ ‫الأمريكي ا�ستعداد القوات العراقية لتحرير‬ ‫نينوى من �إره��اب داع�ش"‪ .‬ي�شار �إىل �أن‬ ‫ق��وات من الفرقة ‪ 16‬من اجلي�ش العراقي‬ ‫و�صلت‪ ،‬ال�سبت (‪ 10‬ت�شرين الأول ‪)2015‬‬ ‫�إىل �أط� ��راف حم��اف�ظ��ة ن�ي�ن��وى للم�شاركة‬ ‫يف اال�ستعدادات اجل��اري��ة لتحرير مدينة‬ ‫املو�صل من �سيطرة تنظيم "داع�ش"‪..‬‬

‫وزارة الهجرة‪:‬‬ ‫‪ 1387‬الجئا عادوا �إىل العراق‬ ‫المشرق ‪ -‬قسم األخبار‬

‫قالتْ وزارة الهجرة واملهجرين‪� ،‬أن ‪ 1387‬الجئ ًا عادوا �إىل البالد على دفعتني نتيجة لعدم‬ ‫ح�صولهم على الإقامة وتعر�ضهم للمخاطر و�سوء �أو�ضاعهم‪ .‬وقال املتحدث با�سم الوزارة‪،‬‬ ‫�ستار نوروز‪� :‬إن الوقف ال�سني متكن من ا�سرتجاع ‪ 187‬الجئ ًا يف دفعة �أوىل يف �ضوء اتفاق‬ ‫عقده مع احلكومة التخاذ الإجراءات الالزمة بعودة املهاجرين غري ال�شرعيني �إىل البالد فيما‬ ‫�ضمت الدفعة الثانية ‪ 1200‬الجئ‪ ،‬و�أ�ضاف يف ت�صريحات �صحفية ا�ستمرار املحاوالت‬ ‫لإعادة الالجئني غري ال�شرعيني والذين يعانون �أو�ضاع ًا �صعبة نتيجة لعدم ح�صولهم على‬ ‫الإقامة و�سوء �أو�ضاعهم املعا�شية وعدم ح�صولهم على اخلدمات املنا�سبة‪ ،‬م�ؤكد ًا وجوب‬ ‫اتخاذ �إجراءات حتد من هجرة ال�شباب ال �سيما و�أن طرق الهجرة غري �آمنة‪..‬‬

‫�أ�سماء املر�شحني لرئا�سة‬ ‫كرحوت ‪ :‬القوات الأمنية تتقدم‬ ‫املحكمة االحتادية و�صلت الربملان باجتاه مركز الرمادي وقادة داع�ش فروا‬

‫المشرق‪ -‬قسم األخبار‬

‫�أك َد ع�ضو اللجنة القانونية النيابية �سليم �شوقي ب�أن احلكومة االحتادية �أر�سلت‬ ‫�أ�سماء املر�شحني �إىل رئا�سة املحكمة االحتادية �إىل جمل�س النواب‪ ،‬م�شري ًا �إىل �أن‬ ‫الربملان �سيبد�أ باملناق�شة والت�صويت الأ�سبوع املقبل‪ .‬وقال �شوقي‪« :‬اخلالف حول‬ ‫قانون املحكمة االحتادية مع الكرد و�صل �إىل مرحلة احل�سم ومن املمكن �أن يطرح‬ ‫القانون على ج��دول الأعمال للت�صويت عليه»‪ .‬و�أ��ض��اف‪�« :‬إن احلكومة االحتادية‬ ‫�أر�سلت �أي�ضا �أ�سماء املر�شحني لرئا�سة املحكمة االحتادية �إىل جمل�س النواب»‪ ،‬مبينا‪:‬‬ ‫«�إن الربملان �سيناق�ش الأ�سماء يف جل�سة الأ�سبوع املقبل»‪ .‬وك��ان جمل�س النواب‬ ‫ينتظر �أ�سماء املر�شحني لرئا�سة املحكمة االحتادية بهدف االطالع على ال�سرية الذاتية‬ ‫لهم‪ ،‬والت�صويت عليهم داخل قبة الربملان‪..‬‬

‫نائب كويتي‪ :‬ال�صراع مع العراق �صراع وجود ال �صراع حدود‬ ‫المشرق ‪ -‬قسم األخبار‬

‫ظه َر نائب كويتي يف ت�صريح له عرب قناة الوطن الكويتية‪،‬‬ ‫مهددا بالرد على العراق لإيقاف جت��اوزات��ه ال �سيما فيما‬ ‫يخ�ص امل�ي�ن��اء اجل��دي��د‪ .‬والق ��ت ت�صريحاته ق �ب��وال لدى‬ ‫بع�ض العراقيني الذين قالوا من حق الكويت �أن تخ�شى‬ ‫من ت�صرفات احلكومة العراقية التي تديرها �إيران املهددة‬ ‫لأمن اخلليج العربي يف حني رف�ض عراقيون �آخ��رون تلك‬ ‫الت�صريحات‪ .‬ويقول النائب يف ت�صريحه امل�صور‪� ،‬إنه‬ ‫يرغب بتوجيه ر�سالة �إىل احلكومة الكويتية وال�شعب‬ ‫الكويتي‪� ،‬إن ال�صراع مع العراق �صراع وجود ولي�س �صراع‬ ‫ح��دود‪ ،‬و�إن ال�ع��راق ال يحرتم �أح��دا �إال من ميتلك القوة‪،‬‬ ‫ثمـــــــن‬ ‫الن�سخة‬

‫وبالتايل ال بد من ب��ذل القوة‪ ،‬وي�ست�شهد باملثل ال�صيني‬ ‫ال��ذي يقول «تكلم بهدوء وبيدك ع�صا غليظة»‪ .‬وي�ضيف‬ ‫النائب الكويتي‪�« ،‬إن العراق قد عرفناه على حقيقته لي�س‬ ‫يف العام ‪ 1990‬بل من زمن طويل‪ ،‬وكان يجب �أن نتعلم من‬ ‫�أخطائنا»‪ ،‬م�ست�شهدا بالآية القر�آنية الكرمية ((واعدوا لهم‬ ‫ما ا�ستطعتم من قوة ومن رباط اخليل ترهبون به عدو الله‬ ‫وعدوكم))‪ .‬وينتقد النائب الكويتي �آليات احلكومة الكويتية‬ ‫يف التعامل مع العراق بالقول‪« ،‬ن�ست�أذن منهم‪ ،‬من هم حتى‬ ‫ن�ست�أذن منهم؟»‪ ،‬يف �سياق حديثه عن املفاو�ضات اجلارية‬ ‫بني العراق والكويت ب�ش�أن ميناء مبارك الكويتي‪ .‬ويتابع‬ ‫النائب الكويتي تهجمه على العراق بوترية ا�شد بالقول‪:‬‬

‫االردن ‪ 200‬فل�س‬

‫«�إن قدرات امليناء انخف�ضت من ‪ 60‬مر�سى �إىل ‪ 20‬مر�سى‪،‬‬ ‫�أي �أن ثلثيه الغي ل�سواد عيون العراق‪ ،‬ع�ساه العما �إن �شاء‬ ‫لله العراق»‪ ،‬بح�سب لفظه‪ ،‬و�أ�ضاف‪« :‬لن نحتاج العراق يف‬ ‫�شيء»‪ .‬وي�شدد النائب من لهجته‪« ،‬لن �أتفاهم مع العراق �إال‬ ‫بلغة القوة»‪ ،‬قائال باللهجة الكويتية الدارجة‪�« :‬أب��ي حقي‬ ‫وحقي تدفعه بالكامل وغ�صبا عليك‪ ،‬بالقانون وبالد�ستور‪،‬‬ ‫وب�سيا�سة القوة»‪ .‬ويختم بالقول‪« :‬من هو العراق العظيم‬ ‫الذي ي�سمونه هذا‪ ،‬العظمة لله وحده»‪ ،‬كما يهاجم ع�شرية‬ ‫ال��دراج العراقية‪ ،‬بالقول‪« :‬من يهدد الكويت �سنعيده من‬ ‫حيث ج��اء»‪ ،‬ويختم حديثه بالقول‪« :‬العني بعيون وال�سن‬ ‫ب�سنون واملظامل باملظامل والبادي اظلم»‪..‬‬

‫�سورية ‪ 15‬لرية‬

‫الكويت ‪ 100‬فل�س‬

‫المشرق ‪ -‬قسم األخبار‬

‫� َ‬ ‫أعلن رئي�س جمل�س حمافظة االنبار‪� ،‬صباح‬ ‫ك��رح��وت احللبو�سي‪� ،‬أم����س االث �ن�ين‪ ،‬عن‬ ‫تقدم ال�ق��وات الأمنية ب�شكل كبري باجتاه‬ ‫م��رك��ز امل��دي �ن��ة و� �س��ط ان� �ه� �ي ��ارات كبرية‬ ‫ل��دف��اع��ات ع�صابات «داع ����ش» الإجرامية‪.‬‬ ‫وق ��ال احل�ل�ب��و��س��ي‪�« :‬إن ال �ق��وات الأمنية‬ ‫توا�صل تقدمها باجتاه مركز املدينة و�سط‬

‫ال�سعودية ريال واحد‬

‫ايران ‪ 1000‬ريال‬

‫انهيار كبري يف دفاعات «داع�ش» الإجرامية‬ ‫اثر التقدم املفاجئ للقوات الأمنية م�سنودة‬ ‫ب�أبناء الع�شائر مع عمليات ق�صف مدفعي‬ ‫وج ��وي ا��س�ت�ه��دف م�ع��اق��ل التنظيم ال��ذي‬ ‫ان�سحب م��ن مواقعه �إىل م��واق��ع �أخ��رى»‪.‬‬ ‫و�أ��ض��اف‪�« :‬إن العملية الع�سكرية ما زالت‬ ‫م�ستمرة لتطهري ك��اف��ة امل�ن��اط��ق املحيطة‬ ‫مبدينة ال��رم��ادي و� �ص��وال �إىل مركزها»‪،‬‬

‫تركيا ‪ 1‬لرية‬

‫م�ب�ي�ن��ا‪�« :‬إن ال �ع��دي��د م��ن ق� ��ادة وعنا�صر‬ ‫التنظيم ف��روا من �ساحة املعركة بالتزامن‬ ‫مع تقدم القوات الأمنية والقوات ال�ساندة‬ ‫لها يف كافة قواطع العمليات الع�سكرية»‪.‬‬ ‫و�أ�شار احللبو�سي �إىل‪�« :‬إن تنظيم داع�ش‬ ‫الإجرامي يف االنبار مير بحالة من اخلوف‬ ‫والفو�ضى نتيجة تقدم القوات الأمنية يف‬ ‫كافة قواطع العمليات الع�سكرية»‪..‬‬

Profile for Al Mashriq Newspaper

3323 AlmashriqNews  

AlmashriqNews

3323 AlmashriqNews  

AlmashriqNews

Advertisement