Page 12

‫داع�ش ي�ستخدم (دروعا ب�شرية) يف �سوريا حلماية نف�سه‬ ‫� ْ‬ ‫أعلنت وزارة الدفاع الرو�سية �أن �إرهابيي تنظيم "داع�ش" يبذلون جهودا لنقل ال�سالح �إىل الأحياء ال�سكنية يف‬ ‫امل��دن ال�سورية بعد �أن دب الذع��ر يف �صفوفهم نتيجة ال�ضربات الرو�سية الدقيقة‪ .‬و�أو�ضح املتحدث با�سم وزارة‬ ‫الدفاع الل��واء �إيغور كونا�شينكوف‪�" :‬أنه بعد �إدراكهم (امل�سلحون) للفعالي��ة العالية يف ك�شف و�سائل اال�ستطالع‬ ‫الرو�سية للقواعد املموهة حيث يحفظ ال�سالح واملعدات‪ ،‬و�إدراكهم اخلطر الواقعي للق�ضاء عليهم �سريعا‪ ،‬يتخذ‬ ‫الإرهابيون جهودا لنقل ال�سالح �إىل الأحياء ال�سكنية يف املدن"‪ .‬و�أكد‪�" :‬إن امل�سلحني ين�شرون بالعادة املدرعات‬ ‫بالقرب من امل�ساجد وهم يدركون ب�شكل جيد �أن الطريان الرو�سي لن ي�شن �ضربات عليها �أبدا"‪ .‬ولت�أكيد كالمه‪،‬‬ ‫عر���ض املتحدث على ال�صحفي�ين لقطات فيديو‪� ،‬صورتها يوم االثنني �إحدى الطائ��رات الرو�سية بال طيار خالل‬ ‫جولة ا�ستطالعية‪ ،‬تبني ا�صطفاف مدرعات قرب م�سجد يف حي �سكني‪ً ،‬‬ ‫الفتا �إىل �أن "هذا املثال ي�شري بو�ضوح اىل‬ ‫�أن "املواطنني املعتدل�ين" ال ميكنهم االختباء وراء املدنيني جاعلني منهم دروعا ب�شرية‪ ،‬ناهيك عن القيام بنقل‬ ‫املدرعات �إىل امل�ؤ�س�سات الدينية‪ .‬كل هذه الأفعال هي بطاقة تعريف بالإرهابيني فقط"‪.‬‬

‫رئيس مجلس اإلدارة‬

‫رئيس التحرير‬

‫د‪ .‬غاندي محمد عبد الكريم‬

‫د‪ .‬حميد عبد اهلل‬

‫‪� 12‬صفحة‬

‫اخلمي�س املوافق ‪ 8‬من ت�شرين الأول ‪ 2015‬العدد ‪ 3319‬ـ ال�سنة الثانية ع�شرة‬

‫‪Thursday 8 October. 2015 No. 3319 Year 12‬‬

‫‪ 29‬تريليون دينار عجز موازنة ‪2016‬‬

‫القطعات العسكرية والحشد الشعبي تتجه نحو مركز الكرمة‬

‫القـوات امل�شـرتكة ترفـع العـلم العراقـي يف اخلم�سة كيلو‬ ‫والزنـكـورة وتـقطع طـريق �إمـدادات داعـ�ش‬ ‫المشرق‪ /‬قسم االخبار‪:‬‬

‫�أع�ل� َ�ن حمافظ الأن�ب��ار �صهيب ال ��راوي‪� ،‬أن‬ ‫القوات الأمنية وف�صائل احل�شد ال�شعبي‬ ‫حرروا مناطق جنوب غرب الرمادي ورفعوا‬ ‫العلم العراقي يف �سمائها‪ .‬وقال بيان ملكتب‬ ‫املحافظ �أن «العمليات الع�سكرية يف مدينة‬ ‫الرمادي م�ستمرة مب�شاركة جهاز مكافحة‬ ‫الإره��اب واحل�شد ال�شعبي و�أبناء الع�شائر‬ ‫وال�شرطة االحتادية»‪ .‬و�أ�ضاف‪� ،‬أن «القوات‬ ‫الأمنية رفعت العلم العراقي يف منطقتي‬ ‫اخل�م���س��ة ك�ي�ل��و وال ��زن� �ك ��ورة‪ ،‬ومت م�سك‬ ‫الأرا��ض��ي امل�ح��ررة من قبل �أب�ن��اء الع�شائر‬ ‫والقوات امل�شرتكة»‪ .‬و � َ‬ ‫أعلن جهاز مكافحة‬ ‫الإره ��اب‪� ،‬أم�س الأرب �ع��اء‪ ،‬عن قطع طريق‬ ‫�إم ��دادات «داع����ش» امل���ؤدي �إىل هيت‪ ،‬فيما‬ ‫�أ�شار �إىل �أنه �سيتم حترير املباين احلكومية‬ ‫يف ال��رم��ادي خ�لال املرحلة ال�ق��ادم��ة‪ .‬وقال‬ ‫املتحدث با�سم اجلهاز �سمري ال�شويلي‪�« :‬إن‬ ‫ق��وات جهاز مكافحة الإره ��اب متكنت من‬ ‫قطع طريق �إم��دادات تنظيم داع�ش امل�ؤدي‬ ‫�إىل مدينة هيت يف الأن �ب��ار»‪ ،‬مبينا‪�« :‬إن‬ ‫الطريق املمتد من مدينة هيت �إىل زنكورة‬ ‫مت ت�أمينه ب�شكل كامل»‪ .‬و�أ�ضاف ال�شويلي‪:‬‬

‫«�إن هناك هروبا جماعيا لع�صابات داع�ش»‪،‬‬ ‫م�شريا �إىل‪�« :‬إن حترير املباين احلكومية‬ ‫يف الرمادي �سيكون خالل املرحلة القادمة»‪.‬‬ ‫و�أعلن ع�ضو جمل�س حمافظة الأنبار عذال‬ ‫ال �ف �ه��داوي‪ ،‬يف وق��ت ��س��اب��ق‪� ،‬إن القوات‬ ‫الأم �ن �ي��ة وال �ع �� �ش��ائ��ر مت�ك�ن��ت م��ن حترير‬ ‫الطريق ال��دويل ال�سريع من منطقة الـ‪160‬‬

‫�إىل الـ‪ 7‬كيلو‪ .‬وجاء ذلك بعدما �أعلن رئي�س‬ ‫جمل�س حمافظة الأنبار �صباح كرحوت‪ ،‬عن‬ ‫ا�ستعادة القوات الأمنية ومقاتلي احل�شد‬ ‫الع�شائري مناطق �إ�سرتاتيجية بالرمادي‪،‬‬ ‫الف�ت��ا �إىل ان��ه مت حت��ري��ر منطقة زنكورة‬ ‫واخلم�سة كيلو و�أج��زاء كبرية من منطقة‬ ‫�ألبو ري�شة يف املدينة‪ .‬يف ال�سياق ذاته قال‬

‫َروى القي��ادي ال�سابق بحزب البعث‬ ‫رواية‬ ‫طاه��ر توفيق الع��اين يف مذكراته‬ ‫ما يلي‪ :‬عندما كن��ا معتقلني يف مع�سكر‬ ‫(كروب��ر) قال يل ب��رزان �إبراهيم‪ ،‬وك��رر ذلك �أمام‬ ‫املعتقلني عدة مرات‪( ،‬لو �أن املو�ساد ال�صهيوين ا�ستلم‬ ‫العراق ملدة ثالثني عام ًا وعمل بحرية تامة لتخريبه‪،‬‬ ‫ملا جرى مثل هذا ال�سوء‪ ،‬الذي ح�صل زمن حكم احلزب‬ ‫َ‬ ‫واع�ترف يل (�أنه كان يدف��ع باجتاه‬ ‫وم��ا �أعقب��ه)‪.‬‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫الإ�س��راع بتنحي��ة البك��ر‪ ،‬وكان هذا خط���أ كبريا‪ ،‬لو‬ ‫كان بالن�ض��ج الذي هو عليه الآن‪ ،‬ملا وافق على تنحية‬ ‫البك��ر)‪ .‬وكان ي�شري يف ذل��ك �إىل تخريب النف�سيات‬ ‫وت�شجيع امل�صالح ال�شخ�صية الذي حدث الحق ًا‪.‬‬

‫العقيد جمعة اجلميلي �آمر الفوج الأول يف‬ ‫اللواء ‪ 30‬يف احل�شد ال�شعبي‪� ,‬إن القطعات‬ ‫الع�سكرية م�سنودة باحل�شد ال�شعبي تتجه‬ ‫نحو مركز كرمة الفلوجة‪ .‬وذكر اجلميلي �إن‬ ‫«التقدم م�ستمر واىل هذه اللحظة من القاطع‬ ‫اجل�ن��وب��ي وال���ش��رق��ي نحو م��رك��ز الكرمة‪,‬‬ ‫مبينا‪� ،‬إن «القاطع اجلنوبي متمثل بالفوج‬

‫الأول ال�ل��واء ‪ 30‬م��ن احل�شد ال�شعبي اما‬ ‫القاطع ال�شرقي فمتمثل بالفوج الثالث لواء‬ ‫‪ 30‬ح�شد �شعبي باال�شرتاك مع قيادة عمليات‬ ‫ال�ف��رق��ة الأوىل وال���س��اد��س��ة م��ن اجلي�ش»‪.‬‬ ‫و�أ�� �ض ��اف‪� ،‬إن «ه �ن��اك ت�ق��دم��ا م��ن اجلانب‬ ‫ال�شمايل متمثال بالفرقة ‪ 14‬باال�شرتاك مع‬ ‫الفوج الثاين من اللواء ‪ 30‬ح�شد �شعبي‪,‬‬ ‫مو�ضحا‪� ،‬إن «العمليات م�ستمرة لل�سيطرة‬ ‫على مركز الكرمة»‪ .‬و�أ�شار �إىل‪� ،‬إن «الطريان‬ ‫العراقي �شارك قطعاتنا الع�سكرية يف تطهري‬ ‫الكرمة‪ ,‬نافيا م�شاركة التحالف الدويل يف‬ ‫َ‬ ‫ق�صف طريان‬ ‫العملية»‪ .‬على ال�صعيد ذات��ه‬ ‫اجلي�ش العراقي ع�صابات داع�ش الإرهابية‬ ‫يف مدينة املو�صل‪ .‬حيث قال م�صدر امني‪:‬‬ ‫«�إن ط �ي�ران اجل �ي ����ش وج ��ه � �ض��رب��ات �إىل‬ ‫ع�صابات داع ����ش الإره��اب �ي��ة ومنعتها من‬ ‫�سرقة وتهريب النفط من م�صفى القيارة يف‬ ‫املو�صل»‪ .‬و�أ�ضاف امل�صدر‪�« :‬إن ال�ضربات‬ ‫متكنت م��ن �إح ��راق ‪� 10‬صهاريج وتدمري‬ ‫من�صة لتحميل النفط اخلام كان ي�ستخدمها‬ ‫داع�ش يف م�صفى القيارة‪ ،‬ف�ضال عن تدمري‬ ‫�أربع عجالت لداع�ش بني القيارة وال�شرقاط‬ ‫وخمزن للأ�سلحة يف قرية النمل»‪.‬‬

‫المشرق – ريام عبد الحميد‬

‫رجّ � َ�ح مقرر اللجنة املالية النيابية‪� ،‬أحمد احل��اج‪� ،‬أم�س الأرب �ع��اء‪ ،‬و�صول املوازنة‬ ‫االحتادية لعام ‪� 2016‬إىل الربملان بعد ثالثة �أيام‪ ،‬ولفت �إىل �أن العجز فيها ي�صل �إىل ‪29‬‬ ‫تريليون دينار‪ ،‬وعدّه «كبري ًا جد ًا»‪ ،‬فيما �أ�شار �إىل املوازنة الت�شغيلية هي ‪ 30‬تريليون‬ ‫دينار‪ .‬وقال احلاج‪�« :‬إن اللجنة تتوقع و�صول موازنة ‪� 2016‬إىل الربملان يف العا�شر من‬ ‫ت�شرين الأول املقبل»‪ ،‬مبين ًا‪�« :‬إن ن�سبة العجز يف املوازنة ت�صل �إىل ‪ 29‬تريليون دينار‪،‬‬ ‫وهو كبري جد ًا باملقايي�س العاملية التي يتطلب �أن يكون العجز فيه ال يتجاوز الـ ‪.»%15‬‬ ‫و�أ�ضاف احلاج‪�« :‬إن �سعر الربميل الواحد يف املوازنة ثبت بـ‪ 45‬دوالر ًا واللجنة ت�ؤيد‬ ‫هذا ال�سعر على الرغم من �أنها كانت ترغب ب�أقل من هذا لأن اتفاق خم�سة زائد واحد‬ ‫�سي�ؤدي �إىل انخفا�ض �أ�سعار النفط»‪ .‬و�أ�شار احلاج �إىل‪�« :‬إن املوازنة الت�شغيلية هي‬ ‫‪ 30‬تريليون دينار‪� ،‬إال �أنه من الناحية العملية ال ميكن اال�ستفادة من هذه املوازنة لبلوغ‬ ‫العجز ‪ 29‬تريليون ًا»‪ .‬وكان جمل�س الوزراء العراقي‪� ،‬أقر �أم�س الأول الثالثاء‪ ،‬مقرتحات‬ ‫عدة ب�ش�أن املواد املطعون فيها �ضمن قانون املوازنة املالية للعام احلايل ‪ ،2015‬وفيما‬ ‫قرر فر�ض �ضريبة على العر�صات املفرو�ضة مبوجب القانون ‪ 26‬ال�سنة ‪ 1962‬املعدل‪،‬‬ ‫�أكد على �ضرورة ت�سريع تنفيذ م�شروع البطاقة املوحدة يف بغداد وعموم املحافظات‬ ‫العراقية‪..‬‬

‫جلنة الأمن والدفاع‪:‬‬ ‫التحالف الرباعي يبد�أ �أعماله يف بغداد‬

‫المشرق – قسم األخبار‬

‫ق��ا َل ع�ضو جلنة الأم��ن والدفاع النيابية‬ ‫ا�سكندر وتوت‪�« :‬إن هيئة غرفة العمليات‬ ‫اال�ستخباراتية جلمع املعلومات مل تبد�أ‬ ‫عملها ب�ع��د‪� ،‬إال �أن الأج �ه��زة واملعدات‬ ‫اال�ستخباراتية املتطورة قد و�صلت �إىل‬ ‫ب�غ��داد‪ ،‬و�ستبا�شر الهيئة �أعمالها قريبا‬ ‫ج��دا»‪ .‬و�أك��د وت��وت‪�« :‬إن ه��ذه الأجهزة‬ ‫التي و�صلت هي يف غاية الأهمية‪ ،‬ودقيقة‬

‫�أي�ضا يف جمع املعلومات التي نحتاجها‪،‬‬ ‫و��س�ت�ق��دم امل��زي��د م��ن ال��دع��م وامل�ساعدة‬ ‫للقوات العراقية وال�سورية يف حماربة‬ ‫الع�صابات الإرهابية وت�ساعد يف ح�سم‬ ‫املعركة �سريعا»‪ .‬وبني‪�« :‬إن رو�سيا كدولة‬ ‫عظمى اليوم تعد العبا �أ�سا�سيا يف العامل‪،‬‬ ‫وه��ذا �سيعجل م��ن نتائج ح�سم املعركة‬ ‫ل�صالح ال�ع��راق و�سوريا والق�ضاء على‬ ‫داع�ش»‪..‬‬

‫‪ 23‬دولة �أعلنت ر�سميا‬ ‫النوري‪ :‬ننتظر �ساعة ال�صفر العبادي يقلق وا�شنطن بفتح املنطقة اخل�ضراء‪..‬‬ ‫النفط يرتفع متجاوز ًا الـ‪ 50‬دوالر ًا‬ ‫م�شاركتها مبعر�ض بغداد الدويل لتـحـرير بـيجـي وال�شـرقـاط واملـاريـنـز يحـيـطـون بال�سـفـارة الأميــركية‬

‫المشرق – قسم األخبار‬

‫قفزت العقود الآجلة للنفط نحو دوالرين للربميل خمرتقا نطاق تداول ا�ستمر �شهرا مدعوما‬ ‫ِ‬ ‫بعوامل من بينها م�شرتيات لأ�سباب فنية وبيانات من احلكومة الأمريكية ت�شري �إىل �أن تخمة‬ ‫املعرو�ض العاملي رمبا تنح�سر‪ .‬و�صعد خام القيا�س العاملي مزيج برنت لليوم الثالث على‬ ‫التوايل ليغلق فوق ‪ 50‬دوالرا للربميل للمرة الأوىل يف �شهر‪ .‬و�أقنع هذا بع�ض املتعاملني‬ ‫ب�أن هناك احتماالت �ضئيلة لأن تعود الأ�سعار للهبوط �إىل �أدنى م�ستوياتها يف �ست �سنوات‬ ‫ون�صف الذي الم�سته يف �أغ�سط�س �آب‪ .‬وارتفعت عقود برنت لأقرب ا�ستحقاق ‪ 2.67‬دوالر‬ ‫�أو ‪ % 5.42‬لتبلغ عند الت�سوية ‪ 51.92‬دوالر للربميل‪ .‬واثناء اجلل�سة قفزت عقود برنت‬ ‫لت�صبح على مبعدة �سنت واحد من ‪ 52‬دوالرا للربميل وهو �أعلى م�ستوى لها منذ الثالث‬ ‫من �سبتمرب ايلول‪ .‬وزادت عقود اخلام الأمريكي اخلفيف ‪ 2.27‬دوالر �أو ‪ %4.91‬لتغلق عند‬ ‫‪ 48.53‬دوالر للربميل‪.‬‬

‫‪ 100‬قيادي �أجنبي يف داع�ش يهربون من الأنبار‬ ‫المشرق – قسم األخبار‬

‫�أع�ل� َ�ن ال�ق�ي��ادي يف جمل�س �شيوخ الأنبار‬ ‫وفاق العلي هروب �أكرث من ‪� 100‬إرهابي‬ ‫�أجنبي يف داع�ش‪� ،‬أغلبهم من دول �أوروبا‬ ‫�إىل ��س��وري��ا‪ .‬وق��ال العلي‪�" :‬إن القيادات‬ ‫الداع�شية ال�ق��ادم��ة م��ن ال ��دول الأوروبية‬ ‫هربت من مدينة الأنبار متوجهة �إىل �سوريا‬ ‫بعد تنامي اخلالفات مع عدد من القيادات‬ ‫العراقية"‪ .‬و�أو�ضح‪�" :‬إن �أك�ثر الدواع�ش‬ ‫من اجلن�سيات العربية والأجنبية هربوا‬

‫خ�ل�ال اال� �س �ب��وع احلايل"‪ ،‬م �ب �ي � ًن��ا‪�" :‬إن‬ ‫ال��دواع����ش الأج��ان��ب �أغلبهم ينفذ عمليات‬ ‫انتحارية بعد �إج��راء عملية غ�سل العقول‬ ‫و�إقناعهم �أن اجلنة تنتظرهم"‪ .‬و�أكد العلي‪:‬‬ ‫"�إن هذا الأمر تنفذه مدار�س خا�صة يقودها‬ ‫الإره��اب��ي �أب ��و م�سلم ال �ك��ويف �أح ��د �أب��رز‬ ‫قيادات داع�ش يف الأنبار"‪ ،‬الف ًتا �إىل‪�":‬إن‬ ‫ل��دى داع����ش �أك�ث�ر م��ن ‪ 30‬م��در��س��ة لتعليم‬ ‫التطرف و�إ�شاعته بني عنا�صره واملواطنني‬ ‫يف املناطق التي اغت�صبوها"‪.‬‬

‫م�ست�شار العبادي االقت�صادي ‪( :‬انفالت)‬ ‫يف ال�ســوق نـتـيجة اال�ســترياد الع�شــوائي‬ ‫المشرق – قسم األخبار‬

‫عَزا امل�ست�شار االقت�صادي لرئي�س احلكومة حيدر العبادي �أم�س الأربعاء‪" ،‬االنفالت" التجاري‬ ‫احلا�صل بالعراق ملنح �إج��ازات اال�سترياد "بال ذوق �أو فائدة"‪ ،‬ما �أدى ال�ستنزف املوارد‪،‬‬ ‫و�أعرب عن اطمئنانه لإمكانية ا�ستثمار القرو�ض اخلارجية بامل�شاريع التنموية‪ ،‬وفيما �أكدت‬ ‫جلنة االقت�صاد واال�ستثمار الربملانية �أن موازنة ‪ 2016‬مل تعالج م�شاكل �سابقاتها‪ ،‬ما �سي�ؤدي‬ ‫ال�ستمرار العجز‪� ،‬أعربت عن ا�ستغرابها من عدم مطالبة احلكومة �شركات الهاتف النقال‬ ‫ت�سديد ديونها‪ ،‬وتطبيقها قانون التعرفة اجلمركية‪ .‬وقال امل�ست�شار مظهر حممد �صالح‪�" :‬إن‬ ‫االنفالت التجاري احلا�صل بالعراق ناجم عن منح �إجازات اال�سترياد بال ذوق �أو فائدة ل�سلع‬ ‫ال ت�ستحق دخول البلد حالي ًا ما �أدى �إىل ا�ستنزاف املوارد املحلية و�شكل عبئا على احل�ساب‬ ‫اجلاري مليزان املدفوعات"‪ .‬وعد امل�ست�شار االقت�صادي لرئي�س احلكومة‪� ،‬أن "امل�شكلة يف‬ ‫العراق لأنه مل ي�ستفد حتى الآن من امل�صادر اخلارجية لتمويل العجز‪ ،‬مثل االتفاقات مع‬ ‫منظمات دولية متعددة الأطراف‪� ،‬أو قرو�ض جتارية من م�ؤ�س�سات م�صرفية عاملية �أو �أ�سواق‬ ‫ر�أ�س املال"‪ .‬وتابع �صالح �أن "امل�صادر الداخلية هي املعني الرئي�س ل�سد العجز يف املوازنة‪،‬‬ ‫مع �ضرورة �أن تذهب القرو�ض اخلارجية للم�شاريع التنموية وال�صناعات املنتجة لتح�سني‬ ‫النمو االقت�صادي"‪ ،‬معربا عن اطمئنانه "ب�ش�أن توجيه القرو�ض اخلارجية للتنمية"‪.‬‬ ‫ثمـــــــن‬ ‫الن�سخة‬

‫المشرق – قسم األخبار‬

‫�أكدتْ وزارة التجارة‪� ،‬أم�س الأربعاء‪� ،‬أن ‪ 23‬دولة �أعلنت ر�سمي ًا م�شاركتها يف دورة‬ ‫معر�ض بغداد ال��دويل الـ ‪ .42‬وقال وزير التجارة مال�س حممد عبد الكرمي‪ ،‬عقب‬ ‫م�ؤمتر �صحفي عقد يف مبنى ال��وزارة ب�ش�أن دورة معر�ض بغداد الدويل يف بيان‪:‬‬ ‫"�إن ‪ 23‬دولة �أعلنت ر�سمي ًا م�شاركتها يف هذه التظاهرة االقت�صادية بن�سختها الـ ‪42‬‬ ‫بالإ�ضافة �إىل ‪� 500‬شركة حملية وعربية وعاملية"‪ .‬و�أو�ضح عبد الكرمي‪�" :‬إن وزارة‬ ‫التجارة لديها الرغبة يف افتتاح الأ�سواق املركزية من خالل عر�ضها لال�ستثمار والتي‬ ‫�ستكون عرب امل�ساطحة"‪ ،‬كا�شف ًا‪�" :‬إن �أ�سعار امل��واد وال�سلع التي �سيتم بيعها عرب‬ ‫هذه الأ�سواق �ستكون منا�سبة ومي�سرة على املواطن العراقي الكرمي"‪ .‬ويف جمال‬ ‫التبادل التجاري بني العراق وتركيا‪� ،‬أعلن وزير التجارة �أن حجم التبادل التجاري‬ ‫مع اجلارة تركيا قد انخف�ض �إىل ت�سعة مليارات‪ ،‬حيث كانت بنحو ع�شرة مليارات يف‬ ‫العام املا�ضي و�أن التبادل التجاري توزع يف جماالت اقت�صادية عدة‪ .‬منوه ًا �إىل‪�" :‬إن‬ ‫الوزارة ت�شهد عملية �إ�صالحات �شاملة ا�ستجابة لنداء املرجعية الر�شيدة وتوجيهات‬ ‫ال�سيد رئي�س الوزراء حيث مت ت�شكيل جلان خمتلفة هدفها تقييم �أداء العاملني يف‬ ‫الوزارة ف� ً‬ ‫ضال عن البحث عن كفاءات جديدة تتمتع بالنزاهة واحليادية"‪..‬‬

‫المشرق ‪ -‬قسم األخبار‬

‫�أك � � َد امل �ت �ح��دث ب��ا��س��م احل���ش��د ال�شعبي كرمي‬ ‫ال��ن��وري‪� ،‬أم ����س الأرب� �ع ��اء‪� ،‬أن التح�ضريات‬ ‫واال�ستعدادات ملعركة حترير ال�شرقاط و بيجي‬ ‫قد اكتملت و نحن بانتظار �ساعة ال�صفر‪ .‬وقال‬ ‫النوري‪�" :‬إن اخلطط اخلا�صة بعملية حترير‬ ‫ب�ي�ج��ي وال �� �ش��رق��اط ان�ت�ه��ت وال �ق �ي��ادي ه��ادي‬ ‫العامري و قيادات الف�صائل الأخرى �سي�شرفون‬ ‫ب �� �ص��ورة م�ب��ا��ش��رة ع�ل��ى جم��ري��ات املعركة"‪.‬‬ ‫و�أ�ضاف‪�" :‬إن العمليات حني بدءها لن تتوقف‬ ‫حتى حترير ق�ضاء ال�شرقاط و�إن �ه��اء وجود‬ ‫داع�ش يف كافة حمافظة �صالح الدين"‪ .‬يذكر �أن‬ ‫قوات اجلي�ش واحل�شد ال�شعبي و�أبناء الع�شائر‬ ‫متكنوا من حترير نحو ‪ 80‬باملائة من مناطق‬ ‫�صالح الدين‪.‬‬

‫المشرق‪ -‬قسم األخبار‬

‫�دت الواليات املتحدة قلقها من قرار احلكومة العراقية فتح املنطقة اخل�ضراء‪،‬‬ ‫�أب� ِ‬ ‫و�سط العا�صمة بغداد‪� ،‬أمام املواطنني‪ .‬ولفتت اخلارجية الأمريكية �إىل �أن وا�شنطن‬ ‫�أعربت مرار ًا عن قلقها �إزاء تخفيف القيود الأمنية يف املنطقة اخل�ضراء التي لطاملا‬ ‫�شكلت مركز ًا للوجود الأمريكي يف العراق‪ .‬واتخذت وا�شنطن �إج��راءات امنية‬ ‫م�شددة حلماية �سفارتها داخل املنطقة اخل�ضراء‪ ،‬حيث �شوهد الع�شرات من عنا�صر‬ ‫املارينز املدججني بال�سالح يف حميطها‪ .‬وكان رئي�س الوزراء‪ ،‬حيدر العبادي‪ ،‬قد‬ ‫ا�ستقبل‪� ،‬أوىل ال�سيارات املدنية التي دخلت �إىل املنطقة اخل�ضراء بعد افتتاحها‪،‬‬ ‫�أمام املواطنني‪ .‬وقال العبادي‪ ،‬يف بيان مقت�ضب عرب مكتبه الإعالمي‪�« ،‬إن افتتاح‬ ‫املنطقة اخل�ضراء من الإجراءات التي وعدنا مواطنينا بها»‪ ،‬م�ؤكد ًا‪« :‬نحن ما�ضون‬ ‫بـ�إجراءاتنا الإ�صالحية ولن نرتاجع عنها من �أج��ل م�صلحة مواطنينا وبلدنا»‪.‬‬ ‫ي�شار �إىل �أن املنطقة اخل�ضراء هي املقر الرئي�سي لأغلب الدوائر احلكومية ومبنى‬ ‫ال�برمل��ان‪ ،‬كما ت�ضم موقع ال�سفارة الأمريكية‪ ،‬والعديد من ال�سفارات الأجنبية‬ ‫والعربية العاملة يف العراق‪ .‬و�أغلقت من قبل القوات الأمريكية بعد �أن اتخذت من‬ ‫ق�صورها الرئا�سية مواقع لقياداتها مع بدايات التغيري يف عام ‪..2003‬‬

‫داعش يستعرض عناصره بها‬

‫�أمريكا‪ :‬كيف دخلت ‪� 37‬ألف �سيارة (تويوتا) �إىل العراق يف ثالثة �أعوام؟‬ ‫المشرق – قسم األخبار‬

‫طلب م�س�ؤولو مكافحة الإرهاب الأمريكيون‬ ‫َ‬ ‫من �شركة «تويوتا» م�ساعدتهم يف الك�شف‬ ‫عن امل�صدر الذي يح�صل منه «داع�ش» على‬ ‫�سيارات جيب وبيك �أب من طراز «تويوتا»‪.‬‬ ‫وذكرت قناة «�أيه بي �سي» الأمريكية نقال‬ ‫عن م�صادر حكومية �أن وا�شنطن تالحظ‬ ‫ب�ق�ل��ق ت��زاي��د ع ��دد ع��رب��ات «ت��وي��وت��ا» يف‬ ‫قب�ضة «داع�ش»‪ ،‬وهذا ما ت�شري �إليه �شرائط‬ ‫الفيديو الدعائية التي ين�شرها التنظيم‪.‬‬ ‫وح�سب القناة‪� ،‬أكدت «تويوتا»‪ ،‬وهي ثاين‬ ‫�أك�بر منتج لل�سيارات على نطاق العامل‪،‬‬ ‫�أنها ال متلك �أية معلومات حول �أ�صول هذه‬ ‫الظاهرة‪ ،‬لكنها تدعم التحقيق الذي يجريه‬ ‫ق�سم مكافحة متويل الإره ��اب يف وزارة‬ ‫اخلزانة الأمريكية‪ .‬و�أك��دت ال�شركة �أنها‬ ‫�سلمت وزارة اخلزانة الأمريكية املعلومات‬ ‫عن �سال�سل توريد ال�سيارات �إىل ال�شرق‬ ‫الأو�سط والإجراءات الأمنية التي تتخذها‬ ‫ملنع وق��وع ال�سيارات يف �أي��دي �أ�شخا�ص‬ ‫قد ي�ستخدمونها يف �أن�شطة ع�سكرية �أو‬ ‫�إره��اب�ي��ة‪ .‬لكن ال�شركة �أ��ص��رت على �أنها‬

‫االردن ‪ 200‬فل�س‬

‫�سورية ‪ 15‬لرية‬

‫عاجزة عن ر�صد ال�سيارات التي مت �سرقتها‬ ‫�أو �إع��ادة بيعها من قبل و�سطاء ال عالقة‬ ‫لهم بال�شركة‪ .‬كما �أك��دت �شركة «تويوتا»‬ ‫�أن العديد من ال�سيارات التي ظهرت يف‬

‫الكويت ‪ 100‬فل�س‬

‫��ش��رائ��ط «داع ����ش» لي�ست م��ن املوديالت‬ ‫اجلديدة‪ .‬لكن مارك وال�س ال�سفري الأمريكي‬ ‫الأ�سبق ل��دى الأمم املتحدة واخلبري يف‬ ‫مكافحة الإرهاب قال يف ت�صريح لـ «�أيه بي‬

‫ال�سعودية ريال واحد‬

‫ايران ‪ 1000‬ريال‬

‫�سي»‪« :‬للأ�سف ال�شديد �أ�صبحت «تويوتا‬ ‫الن��دك��روزر» و»ت��وي��وت��ا هيلوك�س» جزءا‬ ‫من ماركة «داع����ش»‪� ،‬إذ ا�ستخدم التنظيم‬ ‫ه��ذه ال���س�ي��ارات يف �أن�شطته الع�سكرية‬

‫تركيا ‪ 1‬لرية‬

‫والإره��اب و�أن�شطة �أخ��رى»‪ .‬وتابع‪« :‬يف‬ ‫جميع ال�شرائط التي ين�شرها «داع�ش»‬ ‫تظهر قافلة م��ن �سيارات «ت��وي��وت��ا» وهو‬ ‫�أمر يثري قلقنا البالغ»‪ .‬جتدر الإ�شارة �إىل‬ ‫�أن �أ�سئلة كثرية حول ا�ستخدام «داع�ش»‬ ‫ل�سيارات «تويوتا» ظهرت منذ �سنوات‪.‬‬ ‫ويف ع��ام ‪ 2014‬حتدثت تقارير �إعالمية‬ ‫ع��ن ق �ي��ام وزارة اخل��ارج �ي��ة الأمريكية‬ ‫بت�سليم ‪ 43‬عربة «تويوتا» �إىل املعار�ضة‬ ‫ال�سورية‪ .‬ويف تقرير �آخر‪ ،‬ن�شر ب�صحيفة‬ ‫�أ�سرتالية‪ ،‬قيل �أن ما يربو عن ‪� 800‬سيارة‬ ‫«ت��وي��وت��ا» اختفت يف �سيدين ب�ين عامي‬ ‫‪ 2014‬و‪ ،2015‬فيما مل ي�ستبعد خرباء يف‬ ‫جمال مكافحة الإرهاب نقل تلك ال�سيارات‬ ‫�إىل مناطق خا�ضعة ل�سيطرة «داع�ش»‪� .‬أما‬ ‫البيانات التي قدمتها «ت��وي��وت��ا» نف�سها‪،‬‬ ‫فت�شري �إىل ت��زاي��د م�ف��اج��ئ يف مبيعات‬ ‫��س�ي��ارات «الن��دك��روزر» و»هيلوك�س» يف‬ ‫العراق من ‪� 6‬آالف �سيارة يف عام ‪2011‬‬ ‫�إىل ‪� 18‬أل��ف �سيارة يف ع��ام ‪ ،2013‬لكن‬ ‫حجم املبيعات تراجع يف العام ‪� 2014‬إىل‬ ‫‪� 13‬ألف �سيارة‪..‬‬

Profile for Al Mashriq Newspaper

3319 AlmashriqNews  

AlmashriqNews

3319 AlmashriqNews  

AlmashriqNews

Advertisement