Page 12

‫الكويت حتتاط من املخاطر الأمنية مبقاتالت (يوروفايرت)‬ ‫قال��ت م�صادر �إيطالي��ة �إن الكويت وقعت مذكرة تفاهم ل�ش��راء طائرات مقاتلة �أوروبي��ة "يوروفايرت" يف‬ ‫�صفق��ة ت�صل قيمتها �إىل ثمانية مليارات يورو (ت�سعة مليارات دوالر)‪ .‬وتنتج الطائرة يوروفايرت جمموعة‬ ‫�شركات ت�ض��م (بي‪�.‬إيه‪�.‬أي‪� .‬سي�ستمز) وجمموعة �إيربا�ص و�شركة فينميكانيكا الإيطالية‪ .‬وقالت امل�صادر‬ ‫�إن العق��د م��ع الكويت �سيوقع "يف غ�ضون �أ�سابيع"‪ .‬ورفعت هذه االنباء التي مت االعالن عنها �أوال يف املوقع‬ ‫االلكرتوين ل�صحيفة كوريريي ديال �سريا �أ�سهم فينميكانيكا ب�أكرث من �أربعة يف املئة‪ .‬ومل يت�سن على الفور‬ ‫احل�ص��ول عل��ى تعقيب من ال�شركة التي له��ا ح�صة ن�سبتها ‪ 36‬يف املئة يف يوروفاي�تر‪ .‬وقال م�صدر يف قطاع‬ ‫�صناع��ة الطائرات �إن فينميكانيكا هي ال�شريك الرئي���س يف �صفقة الكويت ويتوقع �أن حت�صل على �أكرث من‬ ‫‪ 50‬يف املئ��ة م��ن قيمتها‪ .‬وي�شمل االتفاق �شراء ‪ 28‬طائرة منه��ا ‪ 22‬مبقعد واحد و�ست مبقعدين �إىل جانب‬ ‫خدمات ال�صيانة م�ستقبال‪ .‬ويرى مراقب��ون �أن الكويت تريد حت�صني نف�سها من التهديدات االقليمية برفع‬ ‫قدراتها الع�سكرية اجلوية‪ ،‬خا�صة �أن املنطقة تعي�ش �أو�ضاعا �أمنية خطرية‪.‬‬

‫رئيس مجلس االدارة‬

‫رئيس التحرير‬

‫د‪ .‬غاندي محمد عبد الكريم‬

‫د‪ .‬حميد عبد اهلل‬

‫‪� 12‬صفحة‬

‫الأحد املوافق ‪ 13‬من �أيلول ‪ 2015‬العدد ‪ 3301‬ـ ال�سنة الثانية ع�شرة‬

‫‪Sunday 13 September. 2015 No. 3301 Year 12‬‬

‫النجف تقول الكلمة الفصل بشأن اختطاف العمال األتراك‪:‬‬

‫اختطافهم عمل غري �أخالقي ‪ ..‬واحل�سني براء من الفاعلني‬ ‫بغداد ‪ -‬المشرق‪:‬‬

‫طالب املرجع الديني الأعلى يف النجف‬ ‫ال���س�ي��د ع�ل��ي ال�سي�ستاين‪ ،‬امليلي�شيا‬ ‫امل �� �س �ل �ح��ة ال��ت��ي ت �ط �ل��ق ع �ل��ى نف�سها‬ ‫(جمموعة املوت) ب�إطالق �سراح العمال‬ ‫الأت � ��راك املختطفني وال �ك��ف ع��ن هذه‬ ‫املمار�سات التي ت�سيء اىل �صورة الدين‬ ‫اال�سالمي احلنيف ومذهب �أهل البيت‬ ‫عليهم ال�سالم‪ ،‬وت�ؤدي اىل ا�سقاط هيبة‬ ‫ال��دول��ة‪ .‬وق��ال م�صدر م�س�ؤول مبكتب‬ ‫املرجع يف بيان " ُن�شر يف و�سائل االعالم‬ ‫�أن جمموعة م�سلحة تدّعي ا ّتباع االمام‬ ‫احل�سني (عليه ال�سالم) واالنتماء اىل‬ ‫نهجه قامت باختطاف عدد من العمال‬ ‫االجانب و�أخذتهم رهائن لتنفيذ مطالب‬ ‫�سيا�سية معينة"‪ .‬و�أ�ضاف امل�صدر "�إننا‬ ‫�إذ ن�ؤكد �أنّ التع ّر�ض لأولئك االبرياء‬ ‫ال��ذي��ن ال دور لهم يف �أح ��داث املنطقة‬ ‫وم�آ�سيها عم ٌل غري �أخالقي وعلى خالف‬ ‫ال�ضوابط ال�شرعية والقانونية وهو‬ ‫م��دان وم�ستنكر ج��د ًا‪ ،‬نطالب ب�إطالق‬

‫الدفاع والداخلية تبحثان‬ ‫�سـبــل اقـتحـام الرمــادي‬ ‫المشرق ‪ -‬قسم األخبار‪:‬‬

‫�أع��ل��ن رئ �ي ����س جم�ل����س ق �� �ض��اء اخلالدية‬ ‫مب�ح��اف�ظ��ة االن��ب��ار ع�ل��ي داود الدليمي‪،‬‬ ‫�أم�س ال�سبت‪ ،‬عن عقد اجتماع امني كبري‬ ‫يف العا�صمة بغداد لبحث اقتحام مدينة‬ ‫ال��رم��ادي وحت��ري��ره��ا م��ن �سيطرة تنظيم‬ ‫"داع�ش" الإج��رام��ي‪ .‬وق��ال الدليمي ان‬ ‫"قادة القطعات الع�سكرية املرابطة على‬ ‫حم��اور خمتلفة م��ن مدينة ال��رم��ادي تعقد‬ ‫الآن اجتماعات امنية على م�ستوى عال‬ ‫مع كبار امل�س�ؤولني االمنيني يف وزارتي‬ ‫الدفاع والداخلية قبيل حملة امنية مرتقبة‬ ‫على مدينة الرمادي لتحريرها من ع�صابات‬ ‫داع����ش االجرامية"‪ .‬وا��ض��اف �أن "القادة‬ ‫االمنيني يف االنبار ابلغوا امل�س�ؤولني يف‬ ‫بغداد ا�ستعدادهم لتنفيذ اخلطة االمنية‬ ‫ال��رام �ي��ة اىل تطهري م��دي�ن��ة ال��رم��ادي من‬ ‫ع�صابات داع�ش االجرامية بعد االنتهاء‬ ‫من كافة اال�ستعدادات"‪ ،‬مبينا ان "القادة‬ ‫االمنيني يف االن�ب��ار �سوف يناق�شون يف‬ ‫اجتماعهم اخلطة االمنية ف�ضال عن انهيار‬ ‫ع���ص��اب��ات داع ����ش االجرامية"‪ .‬وا�شار‬ ‫الدليمي اىل �أن "القادة ي��رون �أن الوقت‬ ‫احلايل مالئم القتحام مدينة الرمادي"‪.‬‬ ‫تفا�صيل �أخرى �ص‪2‬‬

‫���س��راح امل�خ�ت�ط�ف�ين وال� �ك � ّ�ف ع��ن هذه‬ ‫املمار�سات التي ت�سيء اىل �صورة الدين‬ ‫اال�سالمي احلنيف ومذهب �أهل البيت‬ ‫عليهم ال�سالم‪ ،‬وت�ؤدي اىل ا�سقاط هيبة‬

‫املمار�سات اخلارجة عن القانون التي‬ ‫ت�خ� ّ�ل ب��الأم��ن واال��س�ت�ق��رار يف البلد"‪.‬‬ ‫و�أعلنت جمموعة م�سلحة غري معروفة‬ ‫تطلق على نف�سها م�سمى (فرق املوت)‬

‫الدولة وا�ضعاف احلكومة املنتخبة"‪.‬‬ ‫ودعا امل�صدر احلكومة العراقية والقوى‬ ‫ال�سيا�سية �إىل "م�ساندة القوى االمنية‬ ‫والعمل ما بو�سعها لو�ضع ح ّد جلميع‬

‫البنك املركزي‪:‬‬ ‫مل تقتحم �أية قوة �أمنية املبنى‬

‫المشرق ‪ -‬قسم األخبار‪:‬‬

‫ق��ال اجل�نرال ج��ون �أل��ن‪ ،‬مبعوث الرئي�س االمريكي‬ ‫�أوب��ام��ا لقوات التحالف �ضد “داع�ش”‪� ،‬أن املعركة‬ ‫التي يقودها التحالف الدويل �ضد “داع�ش”‪ ،‬طويلة‬ ‫الأمد‪� ،‬إال �أنها حققت الكثري‪ ،‬فيما لفت اىل �أن حترير‬ ‫املو�صل �سيكون خالل �أ�شهر‪ .‬وقال �ألن �إن “حترير‬ ‫املو�صل �سيكون خالل �أ�شهر”‪ ،‬لكنه حذر من الت�أكيد‬

‫الربملان ميدد جل�ساته داع�ش يفتح �أول مركز لبيع‬ ‫�إىل اخلـمي�س املـقبـل‬ ‫الأع�ضــاء الب�شـرية يف املو�صــل‬

‫قصة المشرق االخبارية بقلم د‪.‬حميد عبد اهلل‬

‫المشرق ‪ -‬قسم األخبار‪:‬‬

‫افتتح تنظيم داع�ش االرهابي �أول مركز لبيع الأع�ضاء الب�شرية يف‬ ‫معقله مبدينة املو�صل‪ ،‬وفق ما �أفاد م�صدر حملي لوكالة االنباء‬ ‫الرو�سية "�سبوتنيك"‪ .‬وقال امل�صدر "�إن ع�صابة داع�ش االرهابية‬ ‫تبيع الكلية الب�شرية الواحدة بـ‪� 8‬آالف دوالر‪ ،‬التي ي�ست�أ�صلها من‬ ‫املدنيني املعتقلني"‪ .‬و�أو�ضح امل�صدر �أن الع�صابة حولت عيادة‬ ‫دكتور عراقي يف حي املهند�سني ب�شمال املو�صل‪� ،‬إىل م�ست�شفى‬ ‫ل�سرقة �أع�ضاء املعتقلني عن تهم ُملفقة خمتلفة‪� ،‬إلأ �أن �سعر القلب‬ ‫الب�شري يعد الأعلى بني الأع�ضاء التي ُتتاجر بها الع�صابة‪.‬‬

‫‪hameedabedalla@yahoo.com‬‬

‫الف�ساد لن ينتهي بالأدعية والتعويذات!‬ ‫ما زال الطريق‬ ‫طوي ًال �أمام‬ ‫رئي�س الوزراء‬ ‫لتحقيق‬ ‫�إ�صالحات‬ ‫جوهرية‬ ‫ت�شفي غليل‬ ‫العراقيني‬

‫ثمـــــــن‬ ‫الن�سخة‬

‫ب�ين ع��دم اجل��دي��ة وع��دم امل �ق��درة تكال‬ ‫اتهامات لرئي�س الوزراء حيدر العبادي‬ ‫�أظنه بريئ ًا منها �أو من جلها على الأقل!‬ ‫�أي��ة ق��راءة من�صفة لإج��راءات العبادي‬ ‫ت�ؤكد �أن الرجل جاد يف حتقيق انتقالة‬ ‫ن��وع�ي��ة ع�ل��ى ط��ري��ق مكافحة الف�ساد‪،‬‬ ‫وعلينا �أن ن�ضع ح��د ًا فا�ص ًال بني عدم‬ ‫اجل��دي��ة‪ ،‬وع ��دم ال��ق��درة ع�ل��ى حتقيق‬ ‫الفعل املطلوب!‬ ‫�أي � �س �ي��ا� �س��ي‪ ،‬م �ه �م��ا ك� ��ان حري�ص ًا‬ ‫وم�شحون ًا بنزعة التغيري‪ ،‬ال ميكنه �أن‬ ‫يتحرر من معادلة التوافقات ال�سيا�سية‪،‬‬ ‫ولعبة تبوي�س اللحى‪ ،‬وت�شابك امل�صالح‬ ‫التي باتت �أق��وى من �أي معتقد وطني‬ ‫�أو ديني �أو �أخالقي!‬ ‫قوانني املحا�ص�صة متنع العبادي من‬ ‫�إقالة م�س�ؤول فا�سد‪ ،‬ويقين ًا �إن الرجل‬

‫ق��د ّ‬ ‫�شخ�ص الفا�سدين بالأ�سماء لكنه‬ ‫بحكم معادلة اال�ستحقاقات والتوازنات‬ ‫لي�س ب��إم�ك��ان��ه �أن يفعل ك��ل م��ا ي��راه‬ ‫�صحيح ًا‪ ،‬لكن عليه �أن يف�ضح الفا�سدين‬ ‫يقو على �إطاحتهم �أو كن�سهم‬ ‫و�إن مل َ‬ ‫وذلك �أ�ضعف الإميان!‬ ‫تركيبة النظام ال�سيا�سي يف العراق‬ ‫ع�صية على �أن تفكك على ي��د رئي�س‬ ‫ال���س�ل�ط��ة ال�ت�ن�ف�ي��ذي��ة م�ه�م��ا �أوت� ��ي من‬ ‫�شجاعة و�صالبة وق��درة على مواجهة‬ ‫العوا�صف العاتية!‬ ‫ثمة �شراكة و�شركاء‪ ،‬وه�ؤالء لهم حقوق‬ ‫(مكت�سبة) يف (الكعكة)‪ ،‬لي�س من حق‬ ‫العبادي �أن يحرمهم منها!‬ ‫ه �ك��ذا ه��و م�ن�ط��ق امل�ح��ا��ص���ص��ة‪ ،‬ومن‬ ‫يريد �أن يلوي عنق ه��ذا املنطق عليه‬ ‫�أن يتحرر من �شرنقة تلك املحا�ص�صة‪،‬‬

‫االردن ‪ 200‬فل�س‬

‫�سورية ‪ 15‬لرية‬

‫المشرق – ريام عبد الحميد‪:‬‬

‫�أعلنت اللجنة املالية يف جمل�س ال�ن��واب‪� ،‬أم�س ال�سبت‪ ،‬ان احلكومة ب�صدد و�ضع‬ ‫اللم�سات الأخرية على م�شروع قانون املوازنة لعام ‪ ،2016‬م�شرية اىل �أن الأزمة املالية‬ ‫يف ‪� 2015‬ست�ستمر يف العام املقبل‪ .‬وقال ع�ضو اللجنة م�سعود حيدر �إن «وزارة املالية‬ ‫ب��د�أت منذ �شهر �أي��ار املا�ضي بعقد اجتماعات يف جلنة ا�سرتاجتية املوازنة بح�ضور‬ ‫ممثلني عن كافة ال��وزارات»‪ ،‬مبينة �أن «ال��وزارة ب�صدد و�ضع اللم�سات الأخ�يرة على‬ ‫القانون»‪ .‬واعرب حيدر عن �أمله ب�أن «تتم مناق�شة قانون املوزانة قريبا داخل جمل�س‬ ‫الوزراء والت�صويت عليه وار�ساله اىل اللجنة املالية»‪ ،‬م�شري ًا يف الوقت ذاته اىل �أن «ما‬ ‫مر به العراق يف العام احلايل �سي�ستمر يف العام املقبل ‪ .»2016‬ي�شار اىل �أن العراق‬ ‫مير ب�أزمة و�ضائقة مالية نتيجة االنخفا�ض امل�ستمر يف ا�سعار النفط العاملية‪ ،‬االمر‬ ‫الذي يزيد من حتديات احلكومة يف ظل اجواء احلرب احلالية‪.‬‬

‫العمليات امل�شرتكة‪ :‬فتح املنطقة‬ ‫اخلـ�ضراء �سيتـم وفـق جـدول زمنـي‬ ‫المشرق ‪ -‬قسم األخبار‪:‬‬

‫�أ�صدرت قيادة العمليات امل�شرتكة‪� ،‬أم�س‬ ‫ال���س�ب��ت‪ ،‬ب�ي��ان��ا تو�ضيحيا ب���ش��أن قرار‬ ‫رئ�ي����س ال � ��وزراء ال �ق��ائ��د ال �ع��ام للقوات‬ ‫امل�سلحة ح �ي��در ال �ع �ب��ادي ف�ت��ح املنطقة‬ ‫اخل�ضراء‪ .‬وقالت القيادة يف بيانها �إن‬ ‫"قرار رئي�س الوزراء القائد العام للقوات‬

‫امل�سلحة حيدر العبادي بفتح اخل�ضراء‬ ‫ام��ام املواطنني يتم تنفيذه وف��ق اخلطة‬ ‫واجلدول الزمني الذي مت اقراره"‪ .‬يذكر‬ ‫ان العبادي ا�صدر يف (‪� 28‬آب ‪،)2015‬‬ ‫اوام��ره اىل القيادات االمنية املخت�صة‬ ‫بو�ضع الرتتيبات الالزمة لفتح املنطقة‬ ‫اخل�ضراء امام املواطنني‪.‬‬

‫�ألن‪ :‬حترير املو�صل خالل �أ�شهر وزعماء الع�شائر �سي�ؤدون دور ًا �أكرب‬

‫�أ�صدر البنك املركزي العراقي تو�ضيحا نفى فيه اقتحام مقره من قبل قوات ع�سكرية‪ .‬وحتدث‬ ‫مدونون وتقارير عن اقتحام قوة ع�سكرية للبنك املركزي و�سط بغداد‪ ،‬وذهبت تقارير اخرى لأبعد‬ ‫من ذلك باال�شارة اىل ان قوات امريكية هي من اقتحمت املبنى‪� .‬إال ان البنك املركزي العراقي ذكر‬ ‫يف بيان ان "بع�ض املواقع الإخبارية ومواقع التوا�صل االجتماعي تداولت بع�ض ال�شائعات التي‬ ‫ت�ستهدف البنك املركزي ومنها م�س�ألة اقتحامه من قبل قوات ع�سكرية"‪ .‬وقال "ننفي تلك ال�شائعات‬ ‫املغر�ضة جملة وتف�صي ًال‪ ،‬ويجب توخي الدقة واحلذر وامل�صداقية يف نقل الأخبار"‪.‬‬

‫�أعلن مقرر ال�برمل��ان نيازي معمار اوغ�ل��و‪� ،‬أم�س‬ ‫ال�سبت‪ ،‬عن متديد جمل�س النواب جل�ساته التي‬ ‫ت���س�ت��أن��ف ال �ي��وم اىل ي��وم اخل�م�ي����س امل�ق�ب��ل من‬ ‫اال�سبوع احلايل‪ .‬وقال اوغلو ان "رئا�سة الربملان‬ ‫قررت متديد جل�سات جمل�س النواب التي ت�ست�أنف‬ ‫اليوم اىل يوم اخلمي�س املقبل من اال�سبوع احلايل‬ ‫لقرب بدء عطلة عيد اال�ضحى املبارك‪ .‬وي�ست�أنف‬ ‫جمل�س النواب اليوم االحد جل�سته الـ‪ 21‬لقراءة‬ ‫ع��دد م��ن م�شاريع ال�ق��وان�ين‪ ،‬فيما خ�ص�ص �أم�س‬ ‫ال�سبت لعمل اللجان الربملانية‪.‬‬

‫م�س�ؤوليتها ع��ن ح ��ادث اخ�ت�ط��اف ‪18‬‬ ‫ع��ام� ً‬ ‫لا ت��رك�ي� ًا‪ .‬وط��ال�ب��ت املجموعة يف‬ ‫�شريط فيديو بث على مواقع التوا�صل‬ ‫االجتماعي‪ ،‬تركيا بتنفيذ عدة مطالب‬ ‫للإفراج عن املختطفني‪ .‬و�أظهر �شريط‬ ‫ف �ي��دي��و ن �� �ش��ر يف م ��واق ��ع التوا�صل‬ ‫االج�ت�م��اع��ي خم�سة رج��ال ملثمني مع‬ ‫وج��ود راي��ة خلفهم مكتوب عليها فرق‬ ‫امل� ��وت (ل �ب �ي��ك ي ��ا ح �� �س�ين)‪ ،‬والعمال‬ ‫االت��راك يجل�سون على الأر� ��ض‪ ،‬حيث‬ ‫يطلب �أح��د العمال باللغة الرتكية من‬ ‫الرئي�س الرتكي رج��ب طيب اردوغ��ان‬ ‫ت �ل �ب �ي��ة م �ط��ال��ب امل �ج �م��وع��ة امل�سلحة‬ ‫العراقية‪ .‬وع��ر���ض ال�شريط ع��دد ًا من‬ ‫مطالب املجموعة امل�سلحة‪ ،‬منها "�إيقاف‬ ‫تدفق امل�سلحني من تركيا �إىل العراق‪،‬‬ ‫وف��ك احل�صار ال��ذي يفر�ضه مقاتلون‬ ‫معار�ضون‪ ،‬بينهم �إ�سالميون‪ ،‬على قرى‬ ‫�شيعية يف �شمال �سوريا‪ ،‬وايقاف �سرقة‬ ‫النفط عرب اقليم كرد�ستان"‪ ،‬بح�سب ما‬ ‫جاء يف ال�شريط‪.‬‬

‫املالية الربملانية‪ :‬احلكومة ت�ضع‬ ‫اللم�سات الأخرية على موازنة ‪2016‬‬

‫أكد أن الوقت ليس في مصلحة داعش‬

‫المشرق ‪ -‬قسم األخبار‪:‬‬

‫المشرق ‪ -‬قسم األخبار‪:‬‬

‫روى مقرب��ون من عائلة �صدام‬ ‫رواية‬ ‫ح�س�ين �إن الأخري كان يزعجه‬ ‫الن�شاط التجاري لعدي وحماولته‬ ‫ب�سط �سيطرته على ال�سوق وابتزاز التجار وخا�صة‬ ‫جتار ال�سيجائر‪ .‬وبني امل�صدر �إن عدي كان يفر�ض‬ ‫‪ 50‬دوالرا عل��ى كل كارت��ون �سيجاي��ر يدخ��ل‬ ‫العراق‪ ,‬و�إن التج��ار يدفعون ذلك املبلغ ك�ضريبة‬ ‫لإر�ضاء ابن الرئي�س‪ .‬و�أو�ضح امل�صدر‪� :‬إن �صدام‬ ‫وب��خ عدي �أكرث من م��رة‪ ,‬وقال ل��ه‪� :‬إنك ت�سيء‬ ‫يل ولعائلتك بت�صرفات��ك و�إنك حتذو حذو جدك‬ ‫خري اهلل طلفاح يف اجل�شع وابتزاز النا�س‪ ,‬مبينا �إن‬ ‫عدي كان يبكي �أثناء توبيخ والده له‪.‬‬

‫وهو �أمر ع�صي على العبادي كما على‬ ‫غريه!‬ ‫هل اختار العبادي وزراءه على �أ�سا�س‬ ‫الكفاءة واملهنية؟‬ ‫ه��ل ي��أمت��ر ال� ��وزراء ب��أم��ر رئي�سهم �أم‬ ‫ميتثلون لتعليمات كتلهم؟‬ ‫لي�س العبادي وال غريه ممن �سيتعاقبون‬ ‫على من�صب رئا�سة احلكومة بقادرين‬ ‫على تغيري م�سارات العملية ال�سيا�سية‬ ‫وت�صحيحها مبا يحقق اال�ستحقاقات‬ ‫ال��وط�ن�ي��ة ال اال��س�ت�ح�ق��اق��ات احلزبية‬ ‫والطائفية والكتلوية واملناطقية‪.‬‬ ‫الف�ساد لن ينتهي بالتمنيات والتعويذات‬ ‫والأدع�ي��ة‪ ،‬بل بقرارات �صارمة تطول‬ ‫ال ��ر�أ� ��س والأذرع‪ ،‬ال �ع �م��ود الفقري‬ ‫والزعانف مع ًا!!‬ ‫ال�سالم عليكم‬

‫الكويت ‪ 100‬فل�س‬

‫على التوقيت‪ .‬و�أ�ضاف �أل��ن “�أ�ستطيع القول خالل‬ ‫�أ�شهر‪ ،‬لكني �أري��د �أن �أك��ون ح��ذرا جدا يف التخمني‪،‬‬ ‫وه��و ��س��ؤال ت�ستطيع القيادة الع�سكرية العراقية‬ ‫الإجابة عنه”‪ .‬و�أ�شار اىل �أن الوقت لي�س يف م�صلحة‬ ‫داع�ش‪ ،‬لأن هذا التنظيم عادة ما ي�ستهدف احلكومات‬ ‫ال�ضعيفة‪ ،‬واحلكومة العراقية ب��د�أت بتقوية �أركان‬ ‫احلكم‪ .‬كما �أع��رب عن اعتقاده ب ��أن زعماء الع�شائر‬

‫يف العراق �سي�ؤدون دور ًا �أك�بر‪ ،‬و�سيقومون بخلق‬ ‫مناخات لن ت�سمح بعودة “داع�ش” �أو ن�ش�أة تنظيم‬ ‫مثل “داع�ش”‪ .‬ولفت �إىل �أن الأرا�ضي التي ا�ستوىل‬ ‫عليها “داع�ش” مت تقلي�صها‪ ،‬قائال “طبع ًا هم ا�ستولوا‬ ‫على �أرا�ض جديدة يف مناطق �أخرى‪ ،‬لكنهم خ�سروا‬ ‫يف �أم��اك��ن �أخ��رى خ�سائر فادحة”‪ ،‬م�شدد ًا على �أن‬ ‫“الوقت لي�س يف م�صلحة داع�ش”‪.‬‬

‫دعوة إلى إجراء انتخابات مبكرة وتقليص عدد أعضاء البرلمان‬

‫خبري قانوين‪ :‬تقلي�ص عدد الربملانيني غري ممكن‬ ‫ً‬ ‫د�سـتـوريــا والعـبادي قــادر على حـل الربملــان‬ ‫المشرق ‪ -‬قسم األخبار‪:‬‬

‫طالبت كتلة الدعوة النيابية‪� ،‬أم�س ال�سبت‪ ،‬ب�إجراء انتخابات مبكرة‪،‬‬ ‫على �أن يتم تقلي�ص عدد �أع�ضاء جمل�س النواب �إىل ن�صف العدد‬ ‫احلايل‪ .‬وقال رئي�س الكتلة خلف عبد ال�صمد �إن «ال�شعب العراقي‬ ‫بعد �أن خرج يف تظاهرات حمقة اراد بها تغيري الواقع ال�سيا�سي‬ ‫وخا�صة فيما يتعلق برواتب النواب والوزراء‪ ،‬يجب تغيري قانون‬ ‫االنتخابات واج��راء انتخابات مبكرة على ان يتم و�ضع �شروط‬ ‫تتما�شى مع ر�أي ال�شارع العراقي ومنها ان يتم تقلي�ص عدد اع�ضاء‬ ‫جمل�س النواب اىل ن�صف العدد احلايل و�أن ال يتم قبول االع�ضاء‬ ‫الذين ال ميتلكون على االقل �شهادة البكالوريو�س»‪ .‬و�أ�ضاف �أنه‬ ‫»يجب �أن يكون رات��ب ع�ضو املجل�س نف�س الراتب ال��ذي يت�سلمه‬ ‫يف وظيفته ال�سابقة‪ ،‬وم��ن مل يكن موظف ًا حكومي ًا فيت�سلم مثل‬ ‫راتب �أقرانه»‪ ،‬الفت ًا �إىل �ضرورة �أن »ميتلك الع�ضو خربة يف املجال‬ ‫ال�سيا�سي ال تقل عن خم�س �سنوات و�أن يكون عمره ال يقل عن ‪40‬‬ ‫عام ًا»‪ .‬و�شدد عبد ال�صمد على »�ضرورة �أن يكون انتخاب املحافظني‬ ‫من قبل املواطنني مبا�شرة ولي�س عن طريق جمل�س املحافظة لأن‬ ‫ذلك يدعو اىل تقييد عمل املحافظني وحتكم جمل�س املحافظة بعمله»‪،‬‬ ‫م�شري ًا �إىل »وجوب �أن يكون عمر املحافظ ال يقل عن ‪ 40‬عاما وان‬

‫ال�سعودية ريال واحد‬

‫ايران ‪ 1000‬ريال‬

‫تركيا ‪ 1‬لرية‬

‫ميتلك خربة ال تقل عن ع�شر �سنوات يف جمال االدارة»‪ .‬من جانبه‬ ‫او�ضح اخلبري القانوين طارق حرب �أن عملية تقلي�ص �أعداد �أع�ضاء‬ ‫جمل�س النواب ال ميكن تنفيذها من دون �إجراء تعديل على الد�ستور‬ ‫بحكم امل��ادة (‪� )49‬أو ًال من الد�ستور التي تن�ص على �أن كل ع�ضو‬ ‫يف الربملان ميثل ‪� 100‬أل��ف مواطن‪ .‬و�أ��ض��اف ان��ه وفق ًا لذلك فان‬ ‫عدد �أع�ضاء جمل�س النواب حاليا يبلغ ‪ ،328‬يف وقت كان فيه عدد‬ ‫ال�سكان يفوق ‪ 32‬مليونا‪ ،‬وبح�سب تلك املادة فان عدد الأع�ضاء قد‬ ‫يزداد خالل االنتخابات املقبلة لي�صل �إىل ‪ 340‬بحكم ازدياد نفو�س‬ ‫العراقيني الذين جت��اوزوا يف الوقت احلا�ضر حاجز الـ‪ 34‬مليون‬ ‫�شخ�ص‪ ،‬الأم��ر ال��ذي يرتتب عليه زي��ادة يف ع��دد �أع�ضاء جمل�س‬ ‫النواب يف حال مل يتم تعديل تلك املادة يف الد�ستور‪ .‬وتوقع حرب‬ ‫ان ال يالقي تعديل امل��ادة (‪ )49‬من الد�ستور �أي اعرتا�ض من قبل‬ ‫الكتل ال�سيا�سية حتى وان كانت من مذاهب خمتلفة‪ .‬وفيما يخ�ص‬ ‫حل جمل�س النواب‪ ،‬قال حرب ان حله ال يتطلب �إجراء �أي تعديل يف‬ ‫الد�ستور كما انه ب�إمكان رئي�س الوزراء حل املجل�س بعد اخذ موافقة‬ ‫رئي�س اجلمهورية‪ ،‬او ان يقوم املجل�س بحل نف�سه بنف�سه ليتم بعد‬ ‫ذلك اجراء انتخابات مبكرة باعتبار ان حل جمل�س النواب مت قبل‬ ‫املدة املقررة النتهاء عمله التي تبلغ اربع �سنوات‪.‬‬

Profile for Al Mashriq Newspaper

3301 AlmashriqNews  

AlmashriqNews

3301 AlmashriqNews  

AlmashriqNews

Advertisement