Issuu on Google+

‫العناصر المختلفة في داخل الكنيسة‬ ‫طراز المباني ‪:‬‬ ‫تأثرت مباني الكنائس في العصر األول المسيحي بروح الفن السائد في ذلك الوقت وابتداء من القرن‬ ‫الرابع تأثرت معظم الكنائس بطرازين مشهورين في البناء‪-:‬‬ ‫‪ )1‬الطراز البازيليكى‪ :‬وهو المتأثر بالفن الروماني وكانت مباني كنائسه تتميز سقوفها بالجمالون‪،‬‬ ‫فيغطى الهياكل و صحن الكنيسة جمالون من الخشب أو القرميد (كما في الكنيسة المعلقة بالقاهرة)‪.‬‬ ‫‪ )2‬الطراز البيزنطي‪ :‬وهو المتأثر بروح الفن البيزنطي (بيزنطة = قسطنطينية) ويتميز سقف الكنيسة‬ ‫فيه بالقباب ويكون تصميمها عادة على شكل (الدير األحمر والدير األبيض) بسوهاج وكنيسة أجيا‬ ‫صوفيا بالقسطنطينية‪.‬‬ ‫وتوجد كنائس تجمع بين الطرازين معا‪ .‬فيجمع الجمالون والقباب في كنيسة واحدة مربعة الشكل‬ ‫وأخرى مثلثة أو مسدسة وأخرى مستديرة كبعض الكنائس وقد بنيت بعض الكنائس اليونانية (كنيسة‬ ‫مارجرجس المبنية فوق حصن بابليون بمصر القديمة)‪.‬‬

‫َصالُب ‪ :‬هو جزء من الكنيسة عند تقاطع الصحن والجناح‪.‬‬ ‫الت َ‬


‫سة‪:‬‬ ‫ص ْحن ال َكنِي َ‬ ‫ص ْحن أو َ‬ ‫ال َ‬ ‫هي جزء من الكنيسة بين الباب والتصالب‪.‬‬ ‫الجنَاح أو جناح الكنيسة‪:‬‬ ‫َ‬ ‫هو الجزء من الكنيسة الذي يتقاطع مع الصحن على شكل زاوية قائمة‪ ،‬وهو يفصل الصحن‬ ‫عن المذبح‬


‫القباب ‪:‬‬ ‫القبة ‪ :‬نوع من األقبية التي تستخدم للتسقيف وهي بأبسط أشكالها عبارة عن نصف كرة‬ ‫مجوفة تقف على أعمدة أو جدران ومصنوعة من مواد مختلفة‪.‬‬


العناصر المختلفة في داخل الكنيسة