Page 1

‫‪waves coffee house introduces‬‬

‫‪A Warm Embrace‬‬ ‫‪this holiday season‬‬

‫‪EGGNOG‬‬ ‫‪CAFÉ BRULÉE‬‬

‫‪PEPPERMINT‬‬ ‫‪HOT CHOCOLATE‬‬

‫‪Toffee‬‬ ‫‪BRITTLE LATTE‬‬

‫‪Arabic Weekly Newspaper‬‬

‫‪Al-QALAM‬‬ ‫‪Find Our Page on Facebook‬‬ ‫‪Al-Qalam Arabic Newspaper‬‬

‫الجمعه‪ 11‬صفر ‪ 1433‬الصفحه ‪ - 1‬عدد‪47‬‬

‫توجيه اتهامات بالتجسس الى مسؤول‬ ‫عسكري كندي‬ ‫وجه��ت الرشطة الكندية يوم االثنني اتهامات اىل مس��ؤول عس��كري بترسيب‬ ‫ارسار للدولة ايل كيان أجنبي‪.‬‬ ‫وقال��ت الرشطة انها ليس لديها معلومات ع��ن أي تهديد لالمن العام كنتيجة‬ ‫للمخالف��ات املتهم بها ش��خص وصفت��ه بأنه "موظ��ف بالقوات‬ ‫الكندي��ة" من بينها خيانة الثقة واالفش��اء عن معلومات رسية اىل‬ ‫كيان أجنبي‪.‬‬

‫نوفا سكوتشيا التي يوجد بها قاعدة بحرية مهمة عىل ساحل املحيط االطليس‪.‬‬ ‫واضافت الصحيفة انه س��يمثل يف محكم��ة يف هاليفاكس يوم الثالثاء للبت يف‬ ‫طلب لالفراج عنه بكفالة‪.‬‬

‫وقال مفوض الرشطة بوب بولس��ون يف بيان "تظهر التحقيقات ان‬ ‫كندا غري محصنة من التهديدات التي تشكلها كيانات اجنبية ترغب‬ ‫يف تقويض السيادة الكندية‪".‬‬ ‫ووفق��ا للبيان فان هذه هي امل��رة االوىل التي توجه فيها اتهامات‬ ‫مبقتىض قانون جديد للرسية بدأ رسيانه بعد هجامت ‪ 11‬س��بتمرب‬ ‫ايلول ‪. 2011‬‬ ‫وامتنع��ت الرشطة الكندي��ة عن تقديم مزيد م��ن التفاصيل الن‬ ‫القضي��ة منظورة امام املحاكم لكن صحيفة جلوب أند ميل ذكرت‬ ‫ان املتهم ضابط صف باستخبارات سالح البحرية من هليفاكس يف‬

‫‪Find Al-Qalam Online Library‬‬

‫‪Find Al-Qalam on Face Book‬‬

‫‪January 13, 2012 - Issue 47- page 1‬‬

‫نظام التقاعد‬ ‫الجديد للحكومة‬ ‫الكندية ‪...‬‬ ‫تفاصيل صفحة‪6‬‬

‫سوريا‪ :‬مقتل ‪21‬‬ ‫شخصا على االقل‬ ‫في جمعة‬

‫تفاصيل صفحة‪2‬‬

‫تفاؤل كندي رغم‬ ‫رفض أميركي‬ ‫لمشروع مد أنبوب‬ ‫نفط تفاصيل صفحة‪3‬‬ ‫‪Canada's Top‬‬ ‫‪25‬‬ ‫‪Immigrant‬‬ ‫‪Nomination‬‬ ‫تفاصيل صفحة‪5‬‬


‫متابعات سياسية‬

‫‪Al-QALAM‬‬

‫‪January 13, 2012 - Issue 47 - page 2‬‬

‫الجمعه ‪ 11‬صفر ‪ 1433‬الصفحه ‪ - 2‬عدد‪47‬‬

‫جنوب السودان يوقف‬ ‫إنتاجه النفطي‬

‫سوريا‪ :‬مقتل ‪ 21‬شخصا على االقل في جمعة "معتقلي الثورة"‬ ‫قت��ل ‪ 12‬ش��خصا عىل االق��ل يف جمعة "معتق�لي الثورة" خالل‬ ‫تص��دي قوات االمن والجيش لتظاه��رات خرجت يف عدة مدن‬ ‫تطالب بإطالق رساح املعتقلني يف السجون‪.‬‬ ‫لكن الهيئة العامة للثورة الس��ورية اش��ارت اىل سقوط ‪ 18‬قتيال‬ ‫يف مختلف انحاء البالد‪.‬‬ ‫وشهدت بلدة الزبداين الواقعة عىل بعد ‪ 40‬كيلو مرت من دمشق‬ ‫اح��دى اك�بر التظاهرات بعد ان انس��حبت منها ق��وات االمن‬ ‫والجيش اثر مواجهات عنيفة مع منشقني‪.‬‬ ‫وحس��ب الهيئ��ة العامة للثورة الس��ورية س��قط القتىل يف كل‬ ‫من ريف دمش��ق وحم��ص وحامة وادلب ودير ال��زور ودرعا‪.‬‬ ‫وقال املرصد السوري ان قوات االمن اعادث جثث ستة اشخاص‬ ‫الق��ت القبض عليهم الخميس يف محافظة ادلب ش�مايل البالد‪.‬‬ ‫من جهة اخرى ناشد شيخ األزهر‪ ،‬أحمد الطيب‪ ،‬الحكام العرب‬ ‫باتخاذ "إجراءات جادَّة وفورية تحمي دماء الش��عب الس��وري‬ ‫وتعزز حريته‪ ،‬وتحول دون اس��تباحة اآلخرين ألرضنا العربية"‪.‬‬ ‫وج��اء يف بيان صادر ع��ن األزهر الجمعة‪" :‬إن األزهر وش��يخه‬ ‫وعلامءه يش��عرون باالنزعاج والحرسة واألمل الش��ديد الستمرار‬ ‫ش�لاَّل ال��دم املتدف��ق يف س��وريا العزي��زة علين��ا جمي ًع��ا‪".‬‬ ‫وأض��اف البي��ان‪" :‬نتو َّج��ه إىل كل الح��كام الع��رب أن‬ ‫يب��ادروا باتخ��اذ كل اإلج��راءات الج��ادة والفوري��ة‬ ‫الت��ي تحم��ي دم��اء الش��عب الس��وري وتع��زز حريت��ه‪".‬‬ ‫ترقُّب‬ ‫ويسود جو من الرتقُّب يف العاصمة املرصية القاهرة حيث يعقد‬ ‫امللف الس��وري‬ ‫اجتامع اللجنة الوزارية العربية املكلَّفة مبتابعة ِّ‬ ‫االحد ملناقشة تقرير الفريق محمد مصطفى الدايب‪ ،‬رئيس بعثة‬ ‫املراقبني العرب إىل سوريا‪ ،‬يف نهاية الشهر األول من مه َّمة البعثة‪.‬‬ ‫وس��يقرر االجت�ماع مس��تقبل بعث��ة املراقبني الت��ي انتهى يوم‬ ‫الخميس التفويض املمنوح لها ومدته شهر واحد قابل للتجديد‬ ‫برض��ا الطرف�ين‪ ،‬الجامع��ة العربي��ة والحكومة الس��ورية‪.‬‬

‫أم��رت حكومة جنوب الس��ودان بوقف إنت��اج النفط يف البالد‬ ‫بسبب الخالف مع السودان الذي يأخذ جزءاً من النفط املصدّ ر‬ ‫عند مروره عرب أراضيه‬

‫وكان أحمد بن حيل‪ ،‬األمني العام املساعد لجامعة الدول العربية‪،‬‬ ‫ق��د قال يف ترصيحات صحفية إن رئيس فريق املراقبني س��يقدم‬ ‫"تقريرا حاسام" بالنسبة الستمر عمل البعثة يف سوريا أم إنهائها‪.‬‬ ‫واعلن مس��ؤول يف الجامعة العربية ان الدايب سيعود السبت اىل‬ ‫القاه��رة لتقديم تقريره الثاين مرجح��ا "التمديد لبعثة املراقبني‬ ‫الع��رب يف س��وريا ومضاعف��ة عددهم اىل نح��و ‪ 300‬مراقب"‪.‬‬ ‫وق��ال نائ��ب رئي��س غرف��ة عملي��ات الجامع��ة العربي��ة‬ ‫ع�لي ج��اروش ان "كل امل��ؤرشات ت��دل ع�لى ان��ه س��يتم‬ ‫التمدي��د للبعث��ة مل��دة ش��هر اخ��ر الن الش��هر االول مل يكن‬ ‫كافي��ا حي��ث ت��م اس��تهالكه يف االج��راءات اللوجس��تية"‪.‬‬ ‫واك��د املجل��س الوطن��ي الس��وري املع��ارض يف بي��ان ل��ه ان‬ ‫رئيس��ه بره��ان غليون س��يتوجه اىل القاه��رة الجمعة مع عدد‬ ‫م��ن اعض��اء املكت��ب التنفي��ذي للق��اء االمني الع��ام للجامعة‬ ‫العربي��ة نبي��ل الع��ريب وع��دد م��ن وزراء الخارجي��ة العرب‪.‬‬

‫وجاء يف البيان للمجلس انه من املقرر ان يطلب هذا الوفد من‬ ‫االمني العام للجامعة والوزراء العرب الذين س��يلتقيهم "العمل‬ ‫عىل نقل امللف اىل مجلس االمن للحصول عىل قرار يتيح انش��اء‬ ‫منطق��ة آمن��ة وف��رض حظر ج��وي ويعطي قوة دف��ع دولية"‪.‬‬ ‫م��ن جهته��ا‪ ،‬دع��ت منظم��ة هيوم��ن رايتس ووت��ش مجلس‬ ‫االم��ن اىل ف��رض عقوب��ات ع�لى دمش��ق م��ن اج��ل وق��ف‬ ‫العن��ف داعي��ة الجامع��ة العربي��ة اىل ن�شر التقري��ر ال��ذي‬ ‫يتوق��ع ان يس��لمه الي��وم رئي��س بعث��ة املراقب�ين الع��رب‪.‬‬ ‫ك�ما اك��د الرئي��س الفرن�سي نيك��وال س��اركوزي ان فرنس��ا‬ ‫"ل��ن تس��كت ام��ام الفضيح��ة الس��ورية" وال ميك��ن ان تقبل‬ ‫"بالقم��ع الوح�شي" لالحتجاج��ات م��ن قب��ل نظ��ام الرئيس‬ ‫بش��ار االس��د ال��ذي "يج��ر الب�لاد مب��ارشة اىل الف��وىض"‪.‬‬

‫ويقول وزير اإلعالم الجنوب س��وداين برناب��ا ماريال بنيامني إن‬ ‫الحكومة اتخذت هذا القرار بسبب كميات النفط التي يستويل‬ ‫عليها السودان حسب تعبريه‬ ‫ه��ذا ويُذك��ر أن الخالف مس��تحكم بني الدولتني حول اقتس��ام‬ ‫عائ��دات النفط عل�ماً أن معظم اإلنتاج النفطي يرتكز يف جنوب‬ ‫السودان بينام ميلك السودان البنى التحتية التي تسمح بتصدير‬ ‫النفط‬ ‫وتطالب الخرطوم بستة وثالثني دوالراً كحق مرور عىل كل برميل‬ ‫نف��ط بينام تعرض جوبا أقل من دوالر حس��ب وزارة الخارجية‬ ‫السودانية‬

‫مقتل ثالثة جنود بعدن‬ ‫مظاهرات باليمن تندد بقانون الحصانة‬ ‫احتش��د أنصار الثورة يف أكرث من ثالثني س��احة يف‬ ‫املحافظ��ات اليمني��ة يف جمعة ش��عارها "بعزمية‬ ‫الث��وار نواص��ل املش��وار"‪ ،‬للتندي��د بقانون منح‬ ‫الحصان��ة للرئي��س اليمن��ي ومس��اعديه ال��ذي‬ ‫يس��تعد الربمل��ان ملناقش��تة غدا في�ما لقي ثالثة‬ ‫جن��ود حتفهم يف مدينة عدن عىل يد مس��لحني‪.‬‬ ‫فق��د تجم��ع اآلالف من أنص��ار الث��ورة اليمينة‬ ‫يف أك�ثر م��ن ثالث�ين س��احة يف ‪ 18‬محافظ��ة يف‬ ‫جمعة ش��عارها "بعزمية الثوار نواصل املش��وار"‪.‬‬ ‫وردد املحتش��دون ش��عارات ض��د من��ح الرئيس‬ ‫اليمن��ي ع�لي عب��د الل��ه صال��ح حصان��ة م��ن‬ ‫املالحق��ات القضائي��ة وطالب��وا مبحاكمت��ه‬ ‫وأعوان��ه وتعه��دوا مبواصل��ة نضالهم الس��لمي‪.‬‬ ‫ك�ما طال��ب املتظاه��رون باإلف��راج ع��ن‬ ‫جمي��ع معتف�لي الث��ورة اليمين��ة‪ ،‬ومحاس��بة‬ ‫املس��ؤولني ع��ن حبس��هم وتعذيبه��م‪.‬‬ ‫وقال مراسل الجزيرة أحمد الشلفي إن املظاهرات‬ ‫املن��ددة بقان��ون من��ح الحصان��ة للرئيس صالح‬ ‫يف تع��ز ش��ملت أك�ثر م��ن ‪ 14‬س��احة باملدينة‪.‬‬ ‫وق��د أق��رت الحكوم��ة أم��س تعدي�لات ع�لى‬

‫انتقدت��ه جامع��ات حقوقي��ة واألم��م املتح��دة‬ ‫وش��باب الث��ورة ع�لى نطاق واس��ع‪ -‬س��يحمي‬ ‫مس��اعدي صال��ح يف القضاي��ا السياس��ية فقط‪.‬‬ ‫وقال املخاليف إن مرشوع القانون قبل التعديل كان‬ ‫يوفر حامية ش��املة ملساعدي صالح الذي سيظل‬ ‫يتمت��ع بحصانة كاملة‪ ،‬ومل يذك��ر الوزير تفاصيل‬ ‫ع��ن القضايا التي ميكن أن تجرى محاكامت فيها‪.‬‬

‫قان��ون الحصانة لتقدميه للربمل��ان غدا للتصويت‬ ‫علي��ه‪ .‬ك�ما س��تقدم الحكوم��ة أوراق نائ��ب‬ ‫الرئي��س اليمن��ي لالنتخاب��ات املق��رر إجراؤه��ا‬ ‫يف الح��ادي والعرشي��ن م��ن الش��هر املقب��ل‪.‬‬ ‫تعديالت‬ ‫وكان��ت مص��ادر أف��ادت للجزيرة ب��أن عبد ربه‬ ‫منص��ور هادي ‪-‬نائ��ب الرئيس اليمن��ي‪ -‬ورئيس‬ ‫الحكوم��ة محم��د س��امل باس��ندوة وممثلني عن‬ ‫األح��زاب السياس��ية‪ ،‬عق��دوا اجتامع��ا اتفق��وا‬

‫‪SALES AND MARKETING‬‬ ‫‪TO CONTACT‬‬ ‫‪Anahita Farzanfar‬‬ ‫‪778 239 4546‬‬ ‫‪info@penlingua.net‬‬

‫في��ه ع�لى تعديل قان��ون الحصان��ة بحيث مينح‬ ‫الرئي��س اليمن��ي حصان��ة كامل��ة‪ ،‬بين�ما مين��ح‬ ‫أعوان��ه حصانة يف إطار مهامهم السياس��ية فقط‪.‬‬ ‫وق��ال وزي��ر الش��ؤون القانوني��ة اليمني محمد‬ ‫املخاليف إن م�شروع القانون الذي يحمي الرئيس‬ ‫صال��ح م��ن املحاكمة تم تعديل��ه الخميس للحدّ‬ ‫م��ن الحصان��ة الت��ي س��يتمتع بها مس��اعدوه‪.‬‬

‫مقتل جنود‬ ‫م��ن ناحي��ة أخرى لق��ي ثالثة جن��ود حتفهم يف‬ ‫مدينة عدن الس��احلية جن��ويب اليمن عندما فتح‬ ‫مس��لحون النار عىل دورية تفتي��ش أمنية‪ .‬وقال‬ ‫مص��در أمني إن املس��لحني‪ ،‬الذي��ن يعتقد أنهم‬ ‫ينتم��ون لتنظيم القاعدة‪ ،‬ألق��وا قنبلة أيضا عىل‬ ‫عرب��ة الجنود الت��ي أتت عليها الن�يران بالكامل‪.‬‬ ‫وقت��ل العدي��د م��ن عن��ارص وضب��اط أجه��زة‬ ‫األم��ن يف األش��هر املاضي��ة يف جن��ويب اليم��ن يف‬ ‫هج�مات أو اعت��داءات نُس��بت إىل القاع��دة‪.‬‬ ‫وتس��يطر القاع��دة ع�لى ع��دة م��دن بجن��ويب‬ ‫الب�لاد وتح��اول توس��يع نفوذه��ا إىل ع��دن‪.‬‬

‫وأض��اف الوزي��ر أن م�شروع القان��ون ‪-‬ال��ذي‬

‫الطباعة والنشر‬

‫‪Publishing Associate‬‬ ‫‪Pacific Pen Education‬‬ ‫&‬ ‫‪Publications‬‬

‫‪349 West Georgia St. PO Box 4822 Vancouver, B.C.‬‬ ‫‪V6B 4A4‬‬

‫‪BRN: 835296112‬‬


‫كندا و العالم‬

‫‪Al-QALAM‬‬ ‫الجمعه ‪ 11‬صفر ‪ 1433‬الصفحه ‪ - 3‬عدد‪47‬‬

‫‪January 13, 2012 - Issue 47 - page 3‬‬

‫المدينة‬ ‫في وسط‬ ‫إستيطان‬ ‫فانكوفر ‪..‬‬ ‫أنبوب‬ ‫لمشروع مد‬ ‫أميركي‬ ‫رغم رفض‬ ‫تفاؤل كندي‬ ‫نفط‬

‫إبعاد دبلوماسين روس ضمن‬ ‫قضية تجسس في كندا؟‬

‫تبقى الحكومة الكندية واثقة من أن مرشوع‬ ‫مد أنبوب نفط من كندا إىل الواليات املتحدة‬ ‫سريى النور يف نهاية املطاف‬

‫الحكم بالحبس في الصين‬ ‫على رجل أعمال صيني‬

‫وكان��ت الوالي��ات املتحدة قد ق��ررت رفض‬ ‫املرشوع ألن أنبوب النفط س��يمر يف مناطق‬ ‫حساسة من الناحية البيئية‬

‫سلمته كندا‬

‫وتق��ول رشك��ة تران��س كن��دا وه��ي صاحبة‬ ‫امل�شروع إنها س��تغري مس��ار األنبوب بحيث‬ ‫يتف��ادى مناط��ق خ�ضراء يف والية نرباس��كا‬ ‫وستتقدم بطلب آخر إىل السلطات األمريكية‬

‫وزير املوارد الطبيعية الكندي جو أوليفر‬ ‫(كنيديان بريس)‬

‫يُذكر أن هذا املرشوع يتضمن مد أنبوب لنقل النفط‬ ‫من مقاطعة ألربتا الكندية إىل مصايف النفط يف والية تكساس يف‬ ‫جنوب الواليات املتحدة‬

‫ذك��رت تقاري��ر أن كندا أبعدت أربعة دبلوماس��يني يعملون يف‬ ‫السفارة الروسية يف أوتاوا‬ ‫ويُعتق��د أن الدبلوماس��يني األربعة لهم عالق��ة بضابط البحرية‬

‫ويق��ول وزي��ر املوارد الطبيعي��ة الكندي جو أوليف��ر إن القرار‬ ‫األم�يريك برفض امل�شروع دليل عىل أن كندا تحت��اج إىل تطوير‬ ‫أسواق جديدة لنفطها خاصة باتجاه آسيا‬

‫حكم��ت محكم��ة صيني��ة ع�لى رج��ل األع�مال‬ ‫الصين��ي زين��غ هانل�ين بالحب��س لخمس��ة ع�شر عاماً‬

‫قلق من حجم استدانة األفراد في كندا‬ ‫الكندية جيفري ديليل املتهم بالتجسس لحساب دولة أجنبية‬

‫أعرب وزير املالية الكندي جيم فاليريت مرة أخرى عن قلقه بشأن‬ ‫تضخم الديون الفردية عرب البالد‬

‫لكن السفارة الروسية نفت إبعاد الدبلوماسيني األربعة قائلة إن‬ ‫فرتة خدمتهم يف كندا قد انتهت‬

‫وأض��اف الوزي��ر أنه إذ اس��تمر الوض��ع بالتفاقم فإنه س��يتخذ‬ ‫خطوات إضافية ال تش�� ّجع عىل رشاء املنازل اعتامداً عىل قروض‬ ‫عقارية ضخمة‬

‫هذا ولن تعلّق وزارة الخارجية الكندية عىل هذه املسألة‬ ‫م��ن جه��ة أخرى ميثل ضاب��ط البحرية الكندي��ة جيفري ديليل‬ ‫األس��بوع املقب��ل أمام املحكم��ة وهو حالياً موق��وف يف مدينة‬ ‫هاليفاك��س و ُمتهم بإعطاء معلومات لدولة أجنبية عن تحركات‬ ‫البحرية الكندية‬

‫وي��رى فاليريت أن انخفاض الفوائد عىل القروض العقارية مؤخراً‬ ‫إىل م��ا دون الثالثة باملئة كفائدة س��نوية يش��جع الكنديني عىل‬ ‫اق�تراض املزي��د بحيث لن يتمكنوا من دفع أقس��اط التس��ديد‬ ‫الشهرية يف حالة عودة الفوائد إىل االرتفاع‬

‫السفارة العراقية في كندا تبدأ بإصدار الجواز الجديد ‪A‬‬ ‫قريب ًا‬ ‫أعلن��ت س��فارة جمهوري��ة الع��راق ع��ن‬ ‫ق��رب إص��دار ج��وازات الس��فر طبع��ة ‪.A‬‬ ‫ودع��ت الس��فارة أبن��اء الجالي��ة إىل تقدي��م‬ ‫مستمس��كاتهم الرس��مية للحص��ول ع�لى‬ ‫الج��واز‪ ،‬ويف ماي�لي ن��ص إع�لان الس��فارة‪:‬‬

‫‪ -10‬ع�شرون دوالر امرييك نقدا او صكا مصدقا‪.‬‬

‫إع�لان ح��ول اص��دار ج��وازات طبع��ة ‪A‬‬

‫مالحظة هامة ‪:‬‬

‫تهدي س��فارة جمهورية الع��راق يف كندا اطيب‬ ‫تحياته��ا اىل الجالي��ة العراقية الكرمية ويرسها ان‬ ‫تعلن قرب اصدار جوازات السفر طبعة ( ‪ ) A‬لذى‬ ‫يرجى من املواطنني الكرام الراغبني بإصدار الجواز‬

‫ لغ��رض تنظيم العمل يف الس��فارة وبغية التأكد‬‫م��ن االوراق الثبوتي��ة قب��ل مراجع��ة املواطن‪،‬‬ ‫يرج��ى ارس��ال ص��ور ملون��ة (‪ )Scanner‬مـ��ن‬ ‫( هوي��ة االح��وال املدنية‪ ،‬وش��هادة الجنس��ية‪،‬‬ ‫واس��تامرة الج��واز اململوءة بالبيانـ��ات والصـور‬ ‫الفوتوغرافي��ة) مع رقم الهاتف‪ ،‬وامييل املراس��لة‬ ‫ع�لى امييــ��ل الس��فــارة ‪passport@iqemb.‬‬ ‫‪ ca‬او ارس��ال نس��خ ملونة بالربيد العادي لغرض‬ ‫تدقيقها ومن ثم سيتم االتصال باملواطن عىل رقم‬ ‫هاتفه او امييله ملنحه تسلسال وتاريخا للمراجعة‪.‬‬

‫تقدي��م‬

‫املستمس��كات‬

‫االتي��ة‬

‫مقتطفات‬

‫‪http://www.iraqinationality.gov.iq/‬‬ ‫‪./eForm‬‬ ‫‪ .2‬هوي��ة األح��وال املدني��ة االصلي��ة ‪.‬‬ ‫‪ -3‬ش��هادة الجنس��ية العراقي��ة االصلي��ة ‪.‬‬

‫وقد سلمته السلطات الكندية للصني يف نهاية املطاف أوائل‬ ‫السنة املاضية بعد أن حصلت عىل تأكيدات أنه لن ُيعدم‬

‫قلق كندي بشأن الوضع‬ ‫المالي في أوروبا‬ ‫ق��ال حاكم املرصف املركزي الكندي م��ارك كارين إن أكرب‬ ‫تهدي��د خارجي لالقتصاد الكندي هو أزمة الديون العامة‬ ‫يف أوروبا‬ ‫وأضاف كارين أن الوضع املايل يف أوروبا سيس��بب خسائر‬ ‫لالقتصاد الكندي تُقدّ ر بعرشة مليارات دوالر‬ ‫يأخذ هذا الرقم يف الحسبان عدة عوامل وخاصة انخفاض‬ ‫أرباح الرشكات الكندية التي تتعامل مع الدول األوروبية‬

‫‪ -9‬اليج��وز اصدار جواز س��فر من ه��ذه الطبعة‬ ‫مل��ن هو حامل لجواز س��فر طبع��ة (‪ )G‬النافذة‪.‬‬

‫‪:‬‬

‫‪ -1‬إم�لاء من��وذج االس��تامرة باللغت�ين (العربية‬ ‫واالنكليزي��ة) أو اللغتني (الكردي��ة واالنكليزية )‬ ‫‪ ،‬من املوقع الرس��مي ملديرية الج��وازات العامة‬

‫يُذك��ر أن��ه أق��ام يف كن��دا لع�شر س��نوات وكان��ت‬ ‫الص�ين تطال��ب بتس��ليمه ألن��ه مته��م بالفس��اد‬

‫الكندي��ة او اي��ة وثيق��ة ثبوتي��ة كندي��ة اخرى ‪.‬‬ ‫‪ -6‬ص��ورة فوتوغرافي��ة حديث��ة ج��دا ع��دد ‪4‬‬ ‫ذات خلفي��ة بيض��اء وبقي��اس (‪ )35 × 45‬ملم ‪.‬‬ ‫‪ -7‬حض��ور ويل االم��ر م��ع مستمس��كاته‬ ‫الثبوتي��ة مل��ن ه��م دون عم��ر الس��تة ع�شر‬ ‫عام��ا لغ��رض اخ��ذ البصم��ة الحي��ة لكليه�ما‪.‬‬

‫‪ -4‬يف حالة عدم وجود لقب يف هوية االحوال املدنية‬ ‫يت��م تثبيت اس��م الجد الثالث ب��دالً من اللقب ‪.‬‬

‫‪ -8‬تعتمد شهادة الجنسية العراقية لألب بالنسبة‬ ‫ملن هم دون س��نة الثاني��ة العرشة ملن مل يحصل‬

‫‪ -5‬بطاق��ة اقام��ة دامئي��ة أواج��ازة الس��ياقة‬

‫منه��م ع�لى ش��هادة الجنس��ية العراقي��ة‪.‬‬

‫ لغ��رض االستفس��ار بش��ــأن مــ��اورد اعــــاله‬‫يـــرجــــ��ى االتصــــ��ال علــــ��ى رقــ��م‬ ‫هــات��ف الس��فـــارة ‪)6132369177 )4 EX :‬‬ ‫او املراس��لة عىل االميي��ل ‪.passport@iqemb‬‬ ‫سفارة جمهورية العراق ‪ /‬كندا ‪ -‬اتاوا‬

‫رقم قياسي للمسافرين على‬ ‫الخطوط الجوية الكندية‬ ‫أكّ��دت رشكات ط�يران كندي��ة عىل ارتف��اع كبري يف عدد‬ ‫املس��افرين الكنديني عىل خطوطها يف شهر ديسمرب كانون‬ ‫األول امل��ايض معتربة أن مش��اعر القلق حي��ال االقتصاد‬ ‫العاملي مل يكن لها تداعيات سلبية عىل عدد مسافريها‪.‬‬ ‫من جهتها أش��ارت رشكة وست جت للطريان وهي الثانية‬ ‫م��ن حيث األهمية بعد رشكة الخط��وط الجوية الكندية‬ ‫أنه��ا نقل��ت نحوا من مليون وأربعمئة ألف مس��افر عىل‬ ‫طائراتها الشهر املايض‪.‬‬


‫قلم المرأة‬

‫‪Al-QALAM‬‬

‫‪January 13, 2012 - Issue 47 - page 4‬‬

‫الجمعه ‪ 11‬صفر ‪ 1433‬الصفحه ‪ - 4‬عدد‪47‬‬

‫كيف تعالجي نزيف أنف طفلك‬ ‫م��ن النادر ان يحدث نزي��ف األنف لدى‬ ‫األطفال ممن هم أصغر من س��نتني ولكن‬ ‫نس��ب حدوثه تزداد بعد عام الس��نتني ثم‬ ‫تقل مرة اخرى بعد البلوغ ويكون للعامل‬ ‫الورايث دو ٌر يف بعض هذه الحاالت‪.‬‬ ‫وينترش نزيف األنف عند األطفال يف س��ن‬ ‫م��ن ‪ 10-3‬س��نوات‪ %90 .‬من حاالت هذا‬ ‫النزيف غري معروفة األس��باب و‪ %10‬فقط‬ ‫تكون نتيجة أس��باب موضعية يف األنف أو‬ ‫أسباب عامة يف الجسم‪.‬‬ ‫األسباب املوضعية لنزيف االنف‪:‬‬ ‫ضعف يف األوعية والش��عريات الدموية يف‬ ‫الغشاء املبطن لألنف‪.‬‬ ‫خدوش يف الغش��اء املبطن لألنف يس��ببه‬ ‫إصبع الطفل أو جسم غريب يف األنف‪.‬‬ ‫جفاف الغشاء املبطن لألنف نتيجة تعرض‬ ‫الطفل لتيارات هواء جاف‪.‬‬ ‫التهاب الجيوب األنفية واللحمية وحساس��ية األنف تؤدي إىل‬ ‫تراكم اإلفرازات مع تكوين قشور‪ ،‬كام تسبب ضعفاً يف األوعية‬ ‫والشعريات الدموية يف الغشاء املبطن لألنف‪.‬‬ ‫األسباب العامة‪:‬‬ ‫أمراض سيولة الدم‪.‬‬ ‫نقص فيتامني ج (‪ )C‬أو فيتامني ك (‪.)K‬‬ ‫ارتفاع ضغط الدم‪.‬‬ ‫اإلسعافات األولية التي يجب مراعاتها عند حدوث النزيف‪:‬‬

‫ما الجديد فى مجال‬ ‫تركيبات األسنان؟‬

‫املحافظ��ة ع�لى هدوء الطفل والحرص عىل أن يكون جالس��اً‬ ‫والضغط عىل األنف مع انحناء الرأس إىل أسفل لتجنب ترسب‬ ‫الدم اىل البلعوم‪.‬‬ ‫وضع كامدات باردة عىل األنف والجبني‪.‬‬ ‫إذا مل يتوق��ف النزي��ف توضع نقط قابض��ة لألوعية الدموية‬ ‫باألن��ف‪ .‬أم��ا إذا اس��تمر النزي��ف فيج��ب نق��ل الطفل إىل‬ ‫املستشفى عىل الفور لتجنب اي اخطار غري معروفة‪.‬‬

‫ماهو الجيد في العمل‬ ‫بدوام جزئي‬ ‫فكّري ملياً قبل اتّخاذ القرار‪:‬‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫يبدو العمل بدوام جز ّيئ أمراً مغريا خصوصا للنس��اء املتزوجات‬ ‫ألن��ه مينحه�� ّن الوقت املضاعف لعائالته��نّ‪ ،‬االّ أنّه يخفي بعض‬ ‫السيئات التي عليك التن ّبه اليها‪ .‬من الناحية املهنية‪ ،‬ليس العمل‬ ‫بدوام جز ّيئ أمر مستح ّبأً من قبل املسؤولني واملدراء عادةً‪ ،‬ألنهم‬ ‫يخشون أن يُبعد املوظّف قليالً عن ج ّو العمل ككل ويخفف من‬ ‫املهني‪.‬‬ ‫اندفاعه‪ ،‬األمر الذي ميكن أن ينعكس سلباً عىل تقدّ مك‬ ‫ّ‬ ‫أ ّم��ا من الناحي��ة املادية‪ ،‬فعليك التن ّبه اىل أن مدخولك س��يتأثرّ‬ ‫حكامً بشكل متوا ٍز مع تقلًّص ساعات العمل‪.‬‬ ‫متى تطرحني املوضوع‪:‬‬

‫أوض��ح الدكتور أك��رم العوىض‪ ،‬أس��تاذ جراحه الفم واألس��نان‬ ‫ووكي��ل كليه طب األس��نان جامعة األزه��ر‪ ،‬أن مجال الرتكيبات‬ ‫الخاصة باألسنان والرضوس وصل إىل مرحلة متقدمة مع التطور‬ ‫التكنولوج��ى ىف مج��ال البح��ث العلمى‪ ،‬الفت��ا إىل الطفرة التى‬ ‫لحق��ت بهذا الف��رع كأحد فروع العلم الت��ى طالها التقدم بعد‬ ‫دخول تركيبات البور س��لني واملش��تقات املستحدثة منه‪ ،‬والذى‬ ‫أفاد ىف مجال الرتكيبات سواء املثبتة أو املتحركة‪.‬‬ ‫لفت العوىض إىل أن طب األس��نان التجميىل أصبح س��مة العرص‬ ‫من تغيري لون األس��نان أو تصحيحها أو عمل الرتكيبات بأنواعها‬ ‫وأش��كالها‪ ،‬مش�يرا إىل ظهور كليات بالواليات املتحدة األمريكيه‬ ‫تعمل مبجال طب األس��نان التجميىل بش��كل مس��تقل عن باقى‬ ‫أمراض الفم واألس��نان التقليدية ىف ش��كل جديد لتخصص الفم‬ ‫واألسنان يهتم بالجانب التجميىل‪.‬‬ ‫أعرب د‪.‬العوىض عن اهتاممه عند القيام بعمليات الحشو لألسنان‬ ‫أن يكون االختيار للحش��وات عىل أساس الصالحة واملناسبة منها‬ ‫والصحي��ة ولي��س اهتامما بلون أو نوع الحش��وه الفتا إىل ظهور‬ ‫أنواع جديدة من حشوات العصب وأيضا طرق مختلفة وحديثه‬ ‫للحشو ومواد جديدة مستخدمه ىف عمليات الحشو‪.‬‬

‫كيف تجعلي حياتك سعيدة اكثر هذا العام‬

‫نظم خرباء برازيليون‪ ،‬من جامعة س��اوباولو‪ ،‬استطال ًعا تحت‬ ‫عن��وان «م��اذا تتوقع املرأة م��ن الرجال ع��ام ‪2012‬؟» ذلك‬ ‫أن الخمس�ين سنة املاضية شهدت تس��ار ًعا يف وترية املشاركة‬ ‫النس��ائية يف جميع أوجه الحياة‪ ،‬األم��ر الذي اعتربه كثري من‬ ‫الرجال تحد ًيا لعامل الذكور الذي ظل مس��يط ًرا آلالف السنني‪،‬‬ ‫وأضاف الخرباء‪« :‬ذلك الشعور باملنافسة أدى إىل زعزعة حالة‬ ‫االحرتام املتبادل بني الرجل واملرأة‪ ،‬وبدل أن تتعزز العالقة بني‬ ‫العاملني األنث��وي والذكوري نتيجة التالحم لبناء مجتمع قوي‬ ‫فإن منغصات كثرية تدخلت لتفسد أعمدتها»‪.‬‬ ‫فاس��تقاللية امل��رأة يف العرص الحديث مل تعج��ب الكثري من‬ ‫الرج��ال‪ ،‬وهو عام��ل أدى إىل زعزعة االح�ترام املتبادل؛ ألنه‬ ‫برأيهم مهام كانت اس��تقالليتها كبرية أو تامة فإنها تبقى ذلك‬ ‫املخل��وق األنثوي الذي يتطلع دامئًا إىل مديح الرجل واحرتامه‬ ‫لها‪.‬‬ ‫االحرتام‬ ‫شمل االستطالع ‪ 1000‬امرأة من مختلف الجنسيات‪ ،‬وتبني أن‬ ‫نس��بة ‪ %95‬منهن يردن االحرتام‪ ،‬وأعربن عن أسفهن ملعاملة‬ ‫رشا‪.‬‬ ‫عدد كبري من الرجال لهن‪ ،‬وكأنهن أشياء وليس ب ً‬ ‫بينام قالت نس��اء أخريات‪« :‬ال بأس أن تقل الرومانسية عند‬ ‫الرج��ال يف عرصنا الحايل‪ ،‬لكن من غري املس��موح أبدً ا أن يقل‬ ‫االح�ترام لن��ا‪ ،‬فاملرأة ميكن أن تتغاىض عن غياب رومانس��ية‬ ‫الرج��ل باعتب��اره ذك ًرا‪ ،‬لكنها ال ميك��ن أن تتغاىض عن فقدان‬ ‫االحرتام لها»‪.‬‬ ‫ال رأي لك!‬ ‫أكدت نسبة ‪ % 40‬من النساء اللوايت أدلني برأيهن يف االستطالع‬ ‫أن ع��ددًا كبريًا من الرجال بدأوا يعودون لتفكري س��لبي جدً ا‪،‬‬ ‫وه��و أنه ال رأي للمرأة‪ ،‬موضحات أن هذا يعترب من املواقف‬ ‫املقلقة جدً ا بالنس��بة لهن‪ ،‬وأضفن‪« :‬هؤالء الرجال يخطئون‬ ‫عندم��ا يفكرون أن املرأة ميك��ن أن تقبل ذلك؛ ألنها أصبحت‬ ‫موج��ودة بق��وة يف جميع امليادي��ن السياس��ية واالقتصادية‬ ‫واالجتامعية‪ ،‬بل إن كثريات منهن يقدن بالدًا كثرية كرئيسات‬ ‫أو وزيرات»‪.‬‬

‫أي وقت كان‪ ،‬ميكنك طرح املوضوع ومفاتحة املسؤولني عنك‬ ‫يف ّ‬ ‫ومحصنة بكل الحجج والرباهني‬ ‫باألم��ر برشط أن تك��وين مقتنعة‬ ‫ّ‬ ‫القناع االدارة لئالّ يس��تغنون عن خدمات��ك نهائياً‪ .‬ومن املفضّ ل‬ ‫أن ترفع��ي طلبك بش��كل ورقة أو رس��الة الكرتونية توثّقني فيها‬ ‫حجج��ك‪ ،‬ولكن ال تن�سي أن تطرحي األمر ش��فهياً أ ّوالً‪ ،‬احرتاماً‬ ‫للهرمية املهنية‪.‬‬ ‫بعض األمور التي يجدر بك احرتامها‪:‬‬ ‫العمل بش��كل جز ّيئ ليس مرادفاً أبداً للتقصري أو للتاليش املهني‪،‬‬ ‫ب��ل ميكن أن يكون بواب ًة الس��تعادة اندفاع��ك‪ .‬لذا احريص عىل‬ ‫تقليص عدد املهامت التي ستتولني انجازها يك تتمكنني من انهاء‬ ‫عمل��ك بش��كل محرتف ومتقن‪ .‬من ناحي��ة أخرى‪ ،‬ال تطلبي من‬ ‫زمالئ��ك الكث�ير من الخدمات يك ال يزعجه��م األمر ويثريونه مع‬ ‫املسؤولني عنكم‪ ،‬خشي ًة من أن تتأذين مهنياً!‬

‫وطلبت النس��اء من رجال عام ‪ 2012‬أن يراجعوا حساباتهم‪،‬‬ ‫ويعطوا املرأة االهتامم واالنتباه اللذين تستحقهام‪ ،‬وقلن إنه‬ ‫ال مجال للعودة إىل الوراء؛ ألن العامل تغري‪ .‬وأكدت نسبة كبرية‬ ‫م��ن النس��اء أن الرجل الذي ال يحرتم امل��رأة ال يتمتع باألمان‬ ‫الالزم للتنازل عن تفكريه املتعجرف؛ ليمنح قليالً من االحرتام‬ ‫لرشيكته يف الحياة‪.‬‬ ‫املديح‬ ‫نس��بة كبرية من النس��اء وجدن أن عامل الذكور ال يعرف سوى‬ ‫توجيه االنتقادات للمرأة متناس�� ًيا حاجتها للمديح للش��عور‬ ‫بأنوثته��ا وبكيانها‪ ،‬وأضف��ن أن مديح املرأة ال يتم إال لغايات‬ ‫وأه��داف معين��ة‪ ،‬فإن زال��ت تبخرت معها كل�مات املديح‪،‬‬ ‫ووصفن ذلك بأنه نوع من الزيف يف مواقف الرجال‪ ،‬وأكدت‬ ‫نسبة ‪ 75%‬من هؤالء النساء أن املديح بالنسبة للمرأة ال يقل‬ ‫أهمية عن االحرتام؛ ألنه يف حد ذاته إشارة إىل االحرتام؛ ألنك‬

‫إذا مل تحرتم أحدً ا فلن متدحه‪.‬‬ ‫كيف تتغريين نحو األفضل؟‬ ‫خرباء االس��تطالع رأوا أن توجيه املرأة نحو األفضل؛ لتنعم مبا‬ ‫تريده من الرجل أكرث أهمية من نصح الرجل نفسه‪ ،‬فوضعوا‬ ‫لها بعض التوجيهات لتهتدي بها‪:‬‬ ‫أوالً‪ :‬دعي األمور متيض بسالم‬ ‫يفرتض أال تدخيل عامك الجديد بقلب جريح‪ ،‬وال تتأسفي إن‬ ‫مل تستطيعي إنجاز ما كان يف أحالمك يف العام املنرصم‪ ،‬فليس‬ ‫من رضورة لحمل مش��اعر س��يئة عن الع��ام الفائت؛ ألن ما‬ ‫حدث من إيجابيات وسلبيات هو من صنع القدر‪.‬‬ ‫ثان ًيا‪ :‬كوين قوية‬ ‫ادخ�لي عالق��ة جدية من أجل الزواج‪ ،‬فه��ذا يزيد من احرتام‬ ‫الرجل لك‪ ،‬وال تتخيل عن الفكرة بسبب افتقار ساحتك للرجل‬ ‫املناسب‪ ،‬فالتخيل عن هدف نبيل خسارة ال تعوض‪.‬‬ ‫ثالثًا‪ :‬كوين صادقة مع نفسك‬ ‫وهنا عليك مواجهة املواقف لحلها والتخيل عن فكرة التهرب‬ ‫يف أول موق��ف صعب تتعرضني له؛ ألن اآلخرين س��يالحظون‬ ‫ذلك‪ ،‬وستكون الفرصة سانحة لتحقيق ما تنشدينه‪ ،‬فالصدق‬ ‫م��ع الذات يعني االعرتاف بالخطأ‪ ،‬فإن كنت تش��عرين بأنك‬ ‫الس��بب يف فشل مرشوع زواج فكوين صادقة مع نفسك؛ ليك‬ ‫تتجنبي الخطأ يف العام الجديد‪.‬‬ ‫راب ًعا‪ :‬ادخيل املزيد من اإلثارة لحياتك‬ ‫إن الحياة قد تدخل ضمن إطار روتني معني يكون ممالً‪ ،‬فإذا‬ ‫كان األم��ر كذل��ك يف العام الذي مىض فتعلمي تجنب الروتني‬ ‫اململ الذي يكون يف بعض األحيان سب ًبا لفتور املشاعر‪.‬‬ ‫وإن كانت وظيفتك هي التي جعلت حياتك مع زوجك مملة‪،‬‬ ‫فح��اويل البح��ث عن وظيفة أخرى تكتس��بني فيها املزيد من‬ ‫الراحة‪ ،‬والرغبة يف استمرار حياة بعيدة عن الروتني‪.‬‬ ‫خامسا‪ :‬كوين واقعية‬ ‫ً‬ ‫ع�لى اعتبار أن املرأة تذهب بعي��دً ا يف خياالتها حول الحياة‪،‬‬ ‫فيتوج��ب عليها إج��راء مراجعة مع الذات‪ ،‬واالبتعاد عن بناء‬ ‫توقعات وأحالم بعيدة املنال‪.‬‬ ‫سادسا‪ :‬كوين سعيدة‬ ‫ً‬ ‫وذل��ك من خالل الرضا الذايت والقناعة مب��ا متلكينه‪ ،‬فإن كان‬ ‫هن��اك ما ينغص حياتك يف العام الفائت فحاويل االبتعاد عنه؛‬ ‫ليك تش��عري بالس��عادة‪ ،‬فربأي الخرباء أن املرأة بش��كل عام‬ ‫ال تش��عر بالس��عادة الكاملة مع نفسها ألسباب كثرية‪ ،‬خاصة‬ ‫التق��دم يف العمر‪ ،‬فتعلمي أن تعتربي تقدمك يف العمر مبثابة‬ ‫اكتساب مزيد من الخربة يف شؤون الحياة‪.‬‬


‫أدب القلم‬

‫‪Al-QALAM‬‬ ‫الجمعه ‪ 11‬صفر ‪ 1433‬الصفحه ‪ - 5‬عدد‪47‬‬

‫بال وجوه‪ ..‬بال أقنعة!!‪..‬‬ ‫قصة قصيرة‬ ‫نظر إ َّيل بطريقة غريبة‪ ،‬يشء من‬ ‫جمو ٍد يف عينيه‪ ،‬مصحوباً بسخط‬ ‫مبهم‪ ،‬فتجاهلت نظراته‪ ،‬وتابعت‬ ‫العبث مع القطة‪ ،‬فأرس��لتها إليه‬ ‫لعل ش��يئاً م��ن س��حرها يصيبه‬ ‫فيتوقف عن العبوس‪ .‬واستجابت‬ ‫بويس فأرسعت إليه تس��عى بودّ‪،‬‬ ‫متوء تارة‪ ،‬وتتمسح بقدميه وكأنه‬ ‫صديق قديم منتظرة منه تجاوباً‪،‬‬ ‫ٍ‬ ‫بق��رف‪ ،‬ومتتم‬ ‫لكن��ه أزاح قدميه‬ ‫بكل�مات توقعت أنه��ا يشء من‬ ‫هج��اء‪ ،‬وخرج مرسعاً من املطبخ‬ ‫ممس��كاً بفنجان قهوة مل يستطع‬ ‫ابت�لاع يشء من��ه إىل جواره��ا‪.‬‬ ‫عجب��ت لحال��ه مع ه��ذا الكائن‬ ‫ُ‬ ‫اللطيف‪ ،‬ملاذا باتت غري مرحب بها مع أنها تشغل وقتي‪ ،‬وتأخذ‬ ‫الحي��ز املطلوب من فراغ��ي‪ ،‬هل ألنها برباءتها تُش��به األطفال‬ ‫وتذك��ره بهم‪ ،‬أم تراها ستش��عره أمام الجمي��ع بضعفه ونقصه‬ ‫ك�ما يتخيل‪ ،‬لكنني قنعت بوجودها قريب ومل أعقّب لئال أحدث‬ ‫ش��جاراً يف لحظة من لحظات س��عاديت فاكتفي��ت بالصمت‪ .‬مل‬ ‫ماس��ة‬ ‫يكن قرار اقتنايئ للقطة أمراً عبثياً‪ ،‬فقد ش��عرت بحاجة ّ‬ ‫لصديقة متأل عمري باالبتسام‪ ،‬أبوح لها بأحزاين دون أن أتحرج‪،‬‬ ‫وتنص��ت هي ملش��اعري دون أن تقاطعني أو تعرتض‪ ،‬كان ذلك‬ ‫أجمل قرار اتخذته منذ س��نني طويلة‪ ،‬قضيتها بني جدران بيتي‬ ‫والهم‪ ،‬وأعيش عىل أمل التغيري‪ .‬منذ‬ ‫العالية وحيدة ألوكُ الحزن ّ‬ ‫وقت قريب تحسس��ت جرحي‪ ،‬فوجدت��ه عميقاً‪ ،‬وكان البد من‬ ‫عالجه وإنقاذ نفيس دون أن أتصنع أنني بخري‪ ،‬لكنه كان مغرماً‬ ‫بكل‬ ‫بفكرة التصنع تلك‪ ،‬وأنا لألسف ال أجيد إال أن أمثل الواقع ّ‬ ‫تناقضاته‪ .‬ظ ّن أنن��ي أمتلك قلباً كقلبه‪ ،‬ميكنه الصمود‪ ،‬والتجلّد‬ ‫ع�لى الجراح‪ ،‬وبأنه ميكنني أن أدوس عىل أملي‪ ،‬وأتصنع الفرح‪.‬‬ ‫وظ ّن أيضاً أن هنالك أش��ياء ميكن أن تس��عدين وتنس��يني حلم‬ ‫األمومة الذي يؤرقه أكرث مام يؤرقني‪ ،‬فأىت بحاسوب مزود بخط‬ ‫إنرتنت لعل بإمكاين أن أس��لو ع��ن وجعي كام تفعل األخريات‪،‬‬ ‫وس�� ّجلني يف سلس��لة متتالية لتعل��م الحاس��وب‪ ،‬وأقنعني أن‬ ‫أزي��د ثقافتي اللغوية‪ ،‬فعدت طالب��ة من جديد يف معهد تعلم‬ ‫اإلنجليزية والفرنس��ية‪ ،‬وملا حصدت بعض الشهادات همس يل‬ ‫يجوب معي العامل‬ ‫أنه يحب اللغة اإليطالية واألسبانية‪ ،‬وبأنه قد‬ ‫ُ‬ ‫كل الشعوب بلهجاتهم‪ ،‬ونع ّرفهم عىل أنفسنا‬ ‫يوماً‪ ،‬لنتحدث مع ّ‬ ‫كل الغرباء‪ ،‬وأنا مل أكن مغرمة‬ ‫ونرتاس��ل ونتواصل من بعيد مع ّ‬ ‫إال بلغة واحدة هي لغتي‪ ،‬ومل أحلم باالبتعاد ش براً عن وطني‪،‬‬ ‫فف��ي داخ�لي رغبة جم��وح ألن أعود كام كن��ت طفلة‪ ،‬أجوب‬ ‫الش��وارع وأحادث امل��ارة‪ ،‬وأمازح األطف��ال‪ ،‬وألهو معهم دون‬ ‫يل‬ ‫قي��ود‪ ..‬لكن��ه مل يلتفت إىل حلمي‪ ،‬بل كان كاملجنون يخاف ع ّ‬ ‫حب أرسلها إىل‬ ‫من ال ّنسيم أن يحمل للناس همومي‪ ،‬من نظرة ّ‬ ‫طفلٍ صغري أقابله يف شارعٍ أو حديقة فيسبب حضوره يف حيايت‬ ‫املتاعب‪ ،‬وأفاتحه مبس��ألة العالج التي مل أفاتحه بها منذ أعوام‪،‬‬ ‫حتى بات الجلوس يف الحدائق واس��تضافة أقاريب مع أطفالهم‪،‬‬ ‫أو زيارتهم من املحرمات‪ .‬فاألطفال هناك قذرون‪ ،‬عدميو الرتبية‬ ‫واألخالق‪ ،‬واألطفال عموما مزعجون‪ ،‬يثريون العبث والفوىض يف‬ ‫كل مكان‪ ،‬وباتت زيارة أهيل ضمن مواعيد رسمية ومرتّبة‪ ،‬لئال‬ ‫ّ‬ ‫أخلو بأبناء إخويت وأخوايت‪ ،‬فيش��تعل يف قلبي اللهيب‪ ،‬ويحرتق‬ ‫أحب األطفال يف كل‬ ‫ه��و ببقايا دمعي‪ .‬وكم متنيت إخباره أنني ّ‬ ‫أحوالهم وأش��كالهم‪ ،‬يف عبثهم وضجيجهم‪ ،‬يف لهوهم ومرحهم‪،‬‬ ‫أحب الطفولة فيه‪ ،‬وأكره أنان ّيته! عرشة أعوام مضت كلمح‬ ‫وكم ّ‬ ‫البرص‪ ،‬فتشت فيها عن لحظة لقاء واحد بيننا‪ ،‬تحرضه الرصاحة‬ ‫والوض��وح‪ ،‬ع�شرة أعوام مل يدع يل مجاالً في��ه ألن أخربه بأنني‬ ‫س��عيدة بال��زواج منه دون أطف��ال‪ ،‬وبأنني ل��ن أفكر بالطالق‬ ‫الس��بب‪ ،‬لكنني لن أبقى س��عيدة أبداً يف حياة مغلفة‬ ‫يوماً لهذا ّ‬ ‫بالعق��د واألقنع��ة واألوهام‪ .‬يف ذلك املس��اء‪ ...‬نظرت إليه‪ ،‬كان‬ ‫نامئاً عىل األريكة‪ ،‬مس��تغرقاً بأحالم��ه‪ ،‬أو مغيباً عنها بيشء من‬ ‫أوهامه‪ .‬فك��رت طويالً أن أوقظه‪ ،‬وأواجهه بصندوقي األس��ود‬ ‫الذي انتش��لته من أحالمي املحطم��ة‪ ،‬لعله يعرث من خالله عىل‬ ‫حقيق��ة رغبتي بأن أعيش ح�� ّرة‪ ،‬أعيش حيايت كام هي بجاملها‪،‬‬ ‫ل��دي‪ ،‬دون أن أت��وارى خجالً من الن��اس من ذنب مل‬ ‫أقن��ع مبا‬ ‫ّ‬ ‫أقرتف��ه‪ ،‬ومل يقرتفه أحد‪ ،‬ألن��ه ليس ذنباً باملطلق‪ .‬لكن مصادرته‬ ‫ألحالم��ي هيمنت ع�لى لغتي‪ ،‬فالتحفت الصم��ت‪ ،‬وعدت إىل‬ ‫قطت��ي الصغ�يرة أالعبها بكرة الصوف الزرق��اء التي فاضت من‬ ‫بيدي وقدمتها عربون مصالحة‪ ،‬ورشوة لقبول‬ ‫كنزة نس��جتها له ّ‬ ‫ب��ويس‪ ..‬لعبنا يومها حتى تعبنا‪ ،‬ونامت هي بأمانٍ تحت قدميه‬

‫‪January 13, 2012 - Issue 47 - page 5‬‬

‫األدب ومعنى الحياة‬ ‫بقلم‪ /‬نور الجندلي‬

‫بقلم ‪ /‬محمد محفوظ‬

‫مث��ة عالقة عميقة ب�ين الحياة‬ ‫اليومي��ة لإلنس��ان والجامعة‪،‬‬ ‫ومعن��ى الحي��اة‪ ..‬إذ إن هذه‬ ‫املفردات واملحط��ات اليومية‬ ‫لإلنسان‪ ،‬هي التي تحدد (مع‬ ‫عوامل أخرى)‪ ،‬بشكل أو بآخر‪،‬‬ ‫مفه��وم الحي��اة العام��ة لدى‬ ‫اإلنس��ان‪ ..‬له��ذا تتعدد معاين‬ ‫الحي��اة لدى اإلنس��ان بتعدد‬ ‫الثقافات واملناهج واألولويات‬ ‫فلكل ثقافة حياتها ودنياها‬

‫واستسلمت لنوم هانئ افتقدته منذ زمن‪.‬‬ ‫ُ‬ ‫وقد نسيت كرهه لها‪،‬‬ ‫اس��تيقظت يف الصب��اح الباكر فلم أج��ده‪ ،‬ومل أجد بويس‪ُ ...‬ج ّن‬ ‫اتصل��ت به أحاول كظم غيظي‪،‬‬ ‫ُ‬ ‫جن��وين‪ ،‬وأيقنت أنها لن تعود‪،‬‬ ‫فأخربين أنها تبعته وضاعت منه يف أحد الش��وارع الفرع ّية‪ ،‬قال‬ ‫السفر‪ ،‬لرنحل معاً يف رحلة إىل‬ ‫يل‪ "...‬انيس األمر‪ ،‬وأعدي حقائب ّ‬ ‫كل البرش"‪ ..‬هي��أت حقيبتني‪ ،‬واحدة‬ ‫م��كان جمي��ل منعزل عن ّ‬ ‫السامء‪،‬‬ ‫وضعت فيها رس��الة حب‪ ،‬وكنزته الصوفية الزرقاء بلون ّ‬ ‫ت��ذكار التفه��م الراقي ومفت��اح التفاهم بينن��ا‪ ،‬أقفلتها بعناية‪،‬‬ ‫وأقفلت معها صفحة حزين‪ ،‬ويف الثانية حزمت حقائبي‪ ،‬ومضيت‬ ‫أخرتق الشوارع‪ ،‬أغوص يف زحام اشتقت إليه‪ ،‬أق ّبل كل طفلة أو‬ ‫طفل أقابله‪ ،‬أو أعبث بشعورهم مبودّة‪ ،‬ورحت أسري حتى غابت‬ ‫الش��مس‪ ،‬وما انطفأت يف قلبي رغبة الس�ير مجدداً عىل أضواء‬ ‫مصابيح املدينة الحاملة‪.‬‬

‫ـدن ال ُع ْ‬ ‫ُم ُ‬ ‫ـزلة‬

‫رشيف بقنه الشهراين (القصيدة)‬ ‫ُموسيقى تغسلُني يف الّليل‪..‬‬ ‫كائناً كونياً‪..‬‬ ‫كل يَ ْوم عنده‬ ‫ّ‬ ‫ِ‬ ‫ٌ‬ ‫‪ ..‬عامل بأك َمله‪،‬‬ ‫أولُدُ يف أ ّولِـه‬ ‫الصفر‪.‬‬ ‫ُ‬ ‫وأموت عند ساعة ّ‬ ‫أرمي ِ‬ ‫برباط‬ ‫عربَتي إىل ال ُنجوم‪،‬‬ ‫لو أك َتفي به ِذه ِ‬ ‫األرض‬ ‫واترك ذلك الك ْون‬ ‫مخذوالً‬ ‫يف َصدْ ري‪.‬‬ ‫******‬ ‫رأس هذا العامل َح ْرب‬ ‫ُ‬ ‫وقدَ م ّيه َح ْرب‬ ‫و بينهم الصابئني‬ ‫مدمني ال ّبارود‪.‬‬ ‫رأيت ُمدُ ناً تف ّر ِخلْسة‬ ‫ُ‬ ‫يف ظلمة الليل‪،‬‬ ‫تس َت ِح ّم يف ما ِء القُرى‪.‬‬ ‫رأي ُتني‪،‬‬ ‫تراشقني األس ُه ُم‬ ‫و أنا أذو ُد ب ِد ْرعي‬ ‫َعن صديق ‪ ..‬أعرفه‪،‬‬ ‫ْت صديقي‬ ‫ُق ْم ُت و َرشَ ق ُ‬ ‫بس ْهم‪..‬‬ ‫َ‬ ‫نمِ ْت‪،‬‬ ‫مل أُ ْرشَ ق من حينها‪.‬‬

‫الت��ي تدعو إليها وتب�شر املؤمنني بها‪،‬‬ ‫وتس��تخدم كل الوسائط من أجل بلوغها والقبض عىل حقائقها‪..‬‬ ‫ولكن هذه الحياة بحاجة إىل فهم ومعرفة عميقة‪ ،‬حتى يتمكن‬ ‫اإلنس��ان من تس��خري إمكاناتها وتحقيق النج��اح والفالح فيها‪..‬‬ ‫وع�لى وضوء ه��ذه الحقيقة يتفاوت الب�شر وتتاميز أولوياتهم‬ ‫وأمناط معيش��تهم‪ ..‬ولكن القدر املش�ترك ب�ين جميع التجارب‬ ‫اإلنس��انية‪ ،‬أن املعنى برواف��ده اإلبداعية املتع��ددة‪ ،‬هو الذي‬ ‫يضفي عىل الحياة رونقاً خاصاً ومعاين عليا‪ ،‬يكافح اإلنسان الفرد‬ ‫والجامعة للوصول إليهام‪..‬‬ ‫وال ري��ب أن القصص الت��ي نرويها عن الحياة‪ ،‬هي أحد دروب‬ ‫فهمها‪ ..‬ألن هذه القصص تختزن جملة من الدروس والعرب التي‬ ‫تجعل اإلنسان يتجاوز أخطاء من سبقه‪ ،‬ويعمل من حيث انتهى‬ ‫الطرف األول‪ ..‬فقصص الحياة ورواياتها املختلفة تجعل اإلنسان‬ ‫يعيش أكرث من تجربة وحياة من خالل معرفته بقصص من سبقه‬ ‫وروايات املجتمعات األخرى‪..‬‬ ‫م��ن هنا تتش��كل العالقة الجوهرية بني مدرس��ة الحياة وفنون‬ ‫ال�سرد والقصة‪ ..‬إذ إن هذه الفنون‪ ،‬تغتني يف مضامينها بالحياة‬ ‫املليئ��ة بالتح��والت والتطورات والعرب واملع��اين‪ ..‬كام أن القصة‬ ‫وأجن��اس األدب األخرى‪ ،‬تس��اهم يف فهم الحياة بش��كل عميق‬ ‫وحقيقي‪..‬‬ ‫فالعالق��ة ج��دّ عميقة بني فنون الرسد‪ ،‬ومس��توى الحياة العامة‬ ‫فالرسد بجميع أجناس��ه يغني الحياة‪ ،‬كام أن الحياة بكل زخمها‬ ‫وتعدد أطرها‪ ،‬وتنوع مش��اكلها وصعوباتها‪ ،‬وبقاء األمل العميق‬ ‫ل��دى اإلنس��ان كلها عناوين تس��اهم يف عملية اإلث��راء والغنى‬ ‫املع��ريف والنفيس واإلبداعي‪ ..‬لذلك فإن املبدع‪ ،‬ليس كائنا علويا‬ ‫أو كيانا مجاوزا للمجتمع والحياة بكل تفاصيلها ومراحلها‪ ،‬وإمنا‬ ‫هو اإلنس��ان الذي ميارس حضوره وإبداعه من مدرس��ة الحياة‪،‬‬ ‫متوسال بذلك بأحد أشكال التعبري واألدب‪..‬‬ ‫وه��ذا الحض��ور الخالق واملتواص��ل بعمق مع مدرس��ة الحياة‬ ‫ومحطاته��ا املختلف��ة‪ ،‬هو ال��ذي يبلور معنى الحي��اة والحرية‬ ‫والجامل‪ ..‬وإن الكش��ف عن جس��د الواقع بتجلي��ات إبداعية‪،‬‬ ‫يزيد من إرصار اإلنس��ان عىل التحليق نحو األعىل ومقاومة كل‬ ‫رواس��ب االنحطاط‪ ،‬واالنطالق يف رحاب الحياة الجرتاح معجزة‬ ‫التقدم اإلنساين‪..‬‬ ‫م��ن هنا ف��إن املبدع الحقيقي‪ ،‬هو ال��ذي يتواصل مع مجتمعه‬ ‫بتحوالت��ه وتقلباته املتعددة‪ ،‬ليك يتمكن م��ن رصدها لقولبتها‬ ‫إبداعاً‪ ،‬ما يزيد املجتمع حركة ومعنى ومسؤولية‪..‬‬ ‫والكث�ير من الجهود األدبية واإلبداعية‪ ،‬التي يقوم بها املبدعون‬ ‫واألدباء‪ ،‬تستهدف كشف العالقة الجوهرية بني الحياة واألدب‪..‬‬ ‫حي��ث يحاول األدي��ب واملبدع‪ ،‬أن يرصد العديد من املش��اهد‬ ‫الحياتية والظواهر االجتامعية‪ ،‬ويبلور رؤيته تجاهها‪..‬‬ ‫ولع��ل الخيط الدقيق الذي يرب��ط الروايات املتعددة والقصص‬ ‫املتنوعة مع بعضها‪ ،‬هو أنها تنتمي يف موضوعاتها وهمومها إىل‬ ‫بيئة اجتامعية محددة‪ ،‬دون أن ينحبس يف رشنقة الذايت واملحيل‪،‬‬ ‫وإمن��ا ينطلق من��ه أيضا لإلطاللة األدبي��ة واإلبداعية عىل قضايا‬ ‫اإلنسان يف وجوده وخياراته املتعددة‪..‬‬ ‫فاإلنسان وتهذيب سلوكه‪ ،‬وتطوير وعيه وزيادة تربيته الجاملية‪،‬‬ ‫كلها عناوين أساسية يستهدفها املبدع يف إبداعه‪.‬‬ ‫فاإلبداع ليس انقطاعاً عن الحياة‪ ،‬وإمنا هو مصدر لغناها وثرائها‬ ‫املتنوع‪..‬‬

‫كل منهام يغني‬ ‫وهكذا تتش��كل العالقة ب�ين األدب والحياة‪ ،‬إذ ّ‬ ‫اآلخ��ر ويرثيه عىل الصع��د كافة‪ ..‬ولعلنا ال نجانب الصواب حني‬ ‫الق��ول‪ :‬إن االنط�لاق من ش��ؤون الحياة وهمومها وش��جونها‬ ‫املختلفة عىل مستوى الكتابة القصصية واألدبية‪ ،‬يساهم بشكل‬ ‫كب�ير يف إث��راء املضامني األدبية‪ ،‬كام أنه يس��اهم يف بلورة جملة‬ ‫من اآلفاق واملمكنات العملية‪ ..‬وعىل كل حال فإن قراءة أجناس‬ ‫األدب املتنوع��ة‪ ،‬تس��اهم يف عملية اإلثراء وإنض��اج الخيارات‬ ‫املس��تقبلية‪ ..‬وهذه الحقائق بكل آفاقها ومضمونها اإلنس��اين‪،‬‬ ‫تدفعنا إىل القول‪ :‬إن األدب‪ ،‬مبختلف تعبرياته وأجناس��ه‪ ،‬يضفي‬ ‫عىل الحياة‪ ،‬معاين جميلة وخالقة‪ ،‬تطور من اهتاممات اإلنسان‪،‬‬ ‫وتساهم يف تنمية الذوق االجتامعي السليم‪..‬‬ ‫م��ن هنا فإننا نعتقد بأهمية العمل عىل تنمية االهتامم باألدب‬ ‫بكل أجناس��ه‪ ،‬ألنه يس��اهم يف تطوير الذوق العام‪ ،‬والتهذيب‬ ‫االجتامعي‪ ،‬ويزيد من فعالية الثقافة واملعنى يف الحياة العامة‪..‬‬ ‫لهذا ال ميكن أن يتطور ويتقدم أي مجتمع‪ ،‬بدون تطور املعنى يف‬ ‫حياته‪ ..‬واملعنى ال ميكن أن يتطور ويرتاكم يف الفضاء االجتامعي‪،‬‬ ‫بدون األدب والثقافة‪..‬‬ ‫ونهيب بجميع املؤسسات واألطر الرسمية واألهلية‪ ،‬إىل االهتامم‬ ‫بحق��ل األدب واإلب��داع والفن��ون املختلفة‪ ،‬ألنه��ا من املداخل‬ ‫األساس��ية الت��ي تس��اهم يف تطوير الحي��اة يف مختلف جوانبها‬ ‫ومجاالتها‪..‬‬ ‫فهي (األجناس األدبية) ليس��ت من توافه األمور واالهتاممات‪،‬‬ ‫وإمن��ا من رضوراتها التي ينبغ��ي أن يزداد االهتامم بها‪ ،‬والقيام‬ ‫مببادرات مس��تدمية من أجل النه��وض بحقل األدب واإلبداع يف‬ ‫الفضاء االجتامعي والوطني‪ ..‬كام ندعو األدباء وصناع اإلبداع يف‬ ‫الوطن‪ ،‬إىل االس��تمرار يف عطائهم األديب واإلبداعي‪ ،‬ألنه يساهم‬ ‫يف تشكيل الوعي الحيايت لدى جميع أبناء الوطن‪ .‬فجامل الحياة‬ ‫بإبداع املبدعني‪ ،‬ألنهم وحدهم الذين ميتلكون القدرة عىل إبراز‬ ‫كل العنارص الجاملية يف الحياة ومسرية اإلنسان‪.‬‬ ‫كام أن اإلبداع بكل أجناسه‪ ،‬هو الذي يدفع باإلنسان إىل إظهار‬ ‫بعده الجاميل وتهذيبه الس��لويك واالجتامعي‪ .‬فاإلبداع هو اغناء‬ ‫للوجود‪ ،‬واكتش��اف صنع الله عز وجل يف الحياة‪ ،‬وس��عي لرقي‬ ‫اإلنسان سلوكا ومعرفة‪.‬‬ ‫وال ميك��ن أن نتصور تربية جاملية بدون فس��ح املجال وإعطاء‬ ‫الحري��ة إلب��داع املبدع�ين وأدب األدب��اء ملامرس��ة أدواره��م‬ ‫ووظائفهم يف تشكيل وعي الحياة‪ ،‬من خالل أعامل أدبية رائعة‬ ‫ومتميزة وخالدة‪.‬‬ ‫فاألدب بكل أجناس��ه‪ ،‬هو احد عنارص قوتن��ا الوطنية الناعمة‪،‬‬ ‫وح��ري بن��ا جميعا يف ظ��ل هذه الظروف الحساس��ة أن نعتني‬ ‫بجوانب قوتنا الناعمة‪ ،‬حتى نتمكن من إنتاج املعنى الذي يرثي‬ ‫حياتنا االجتامعية والوطني��ة‪ ،‬ويعزز حياتنا الداخلية ويحصنها‬ ‫م��ن كل انح��راف وزيغ‪ ،‬ويوفر لنا جميع الظ��روف للدفاع عن‬ ‫مكاس��بنا وحقوقنا من خالل ملء الفض��اء باملنجزات اإلبداعية‬ ‫واألدبية والتي تزيدنا منعة وعزة‪..‬‬


‫إقتصاد‬

‫‪Al-QALAM‬‬

‫‪January 13, 2012 - Issue 47 - page 6‬‬

‫الجمعه ‪ 11‬صفر ‪ 1433‬الصفحه ‪ - 6‬عدد‪47‬‬

‫شركة كوداك العريقة لصناعة الكاميرات تعلن إفالسها‬ ‫أعلن��ت رشكة ايس��تامن كوداك‬ ‫األمريكي��ة العريق��ة أول م��ن‬ ‫صن��ع الكام�يرات املحمول��ة‬ ‫ع�لى الي��د إفالس��ها الخميس‪.‬‬ ‫وقال��ت الرشكة أنها لجأت لهذه‬ ‫الخط��وة لحامية أص��ول الرشكة‬ ‫من الدائن�ين وإع��ادة التنظيم‬ ‫مؤك��دة أن التزاماته��ا أم��ام‬ ‫عمالئها لن تتأثر بهذه الخطوة‪.‬‬ ‫وكانت كوداك قد ابتعدت مؤخرا‬ ‫ع��ن مج��ال تصني��ع الكامريات‬ ‫ورك��زت عىل صناع��ة الطابعات‬ ‫بعد تراجع أرباحها يف األس��واق‪.‬‬ ‫وواجهت الرشكة التي أنش��ئت‬ ‫من��ذ ‪ 133‬عام��ا صعوب��ات يف‬ ‫منافسة الرشكات األخرى التي سبقتها إىل عرص األجهزة الرقمية‪.‬‬ ‫ويق��ول روب��رت جودوين��ز رئي��س تحري��ر موق��ع "زد ن��ت"‬ ‫االلك�تروين للتكونولوجي��ا إن " رشك��ة ك��وداك حقق��ت‬ ‫أرباح��ا هائل��ة م��ن بي��ع أف�لام الكام�يرات ولكن بع��د ظهور‬ ‫الكام�يرات الرقمي��ة مل يع��د أح��د يش�تري ه��ذا املنت��ج"‪.‬‬ ‫وأض��اف " مل يكن األمر أن الرشكة فوجئت بالواقع الحايل‪ ،‬ولكن‬ ‫ك��وداك ترددت يف إجراء تغيريات جذري��ة يف مجال تخصصها"‪.‬‬ ‫وف��ور اإلع�لان ع��ن إفالس ك��وداك‪ ،‬ق��ال انتونيو بريي��ز رئيس‬ ‫الرشك��ة ومديره��ا التنفي��ذي إن " مجل��س إدارة الرشك��ة‬ ‫وكب��ار مدرائه��ا أعرب��وا عن اعتقاده��م بأن ه��ذا اإلعالن كان‬ ‫خط��وة رضوري��ة وصحيح��ة م��ن أج��ل مس��تقبل ك��وداك"‪.‬‬ ‫وأوضح��ت كوداك أنها ضمنت الحصول عىل تس��هيالت ائتامنية‬ ‫بقيم��ة ‪ 950‬ملي��ون دوالر أمرييك من مرصف " س��يتي بانك"‪.‬‬ ‫وكان��ت بورص��ة نيويورك ح��ذرت رشكة كوداك يف وقت س��ابق‬ ‫م��ن الش��هر الج��اري م��ن أنه��ا ستش��طب اس��م الرشك��ة من‬ ‫قوائه�ما إذا مل يرتف��ع س��عر س��همها إىل كرث م��ن دوالر واحد‪.‬‬ ‫يذك��ر أن قامئ��ة م��ؤرش داو جون��ز ألك�بر ‪ 30‬رشك��ة‬

‫أمريكي��ة مل تتضم��ن اس��م رشك��ة ك��وداك من��ذ ع��ام ‪.2004‬‬ ‫وركز برييز منذ أن توىل مهام منصبه عىل إخراج الرشكة من منهجها‬ ‫األصيل يف صناعة الكامريات والتخصص يف مجال صناعة الطابعات‪.‬‬ ‫وبالرغم من هذه املحاوالت فشلت الرشكة يف تعويض خسائرها‪.‬‬ ‫وج��اء اإلع�لان ع��ن إف�لاس ك��وداك بع��د أن فش��لت الرشكة‬ ‫الع��ام امل��ايض يف بيع دليله��ا للتصوير الرقم��ي وأعلنت الرشكة‬ ‫حينه��ا أنه��ا ق��د تفل��س إذا مل تجد مش�تر بنهاية ع��ام ‪.2011‬‬ ‫وق��د يؤث��ر ه��ذا اإلع�لان ع�لى وظائ��ف ‪ 15‬أل��ف عام��ل‬ ‫يف الرشك��ة الت��ي وظف��ت ع��ام ‪ 1980‬ح��وايل ‪ 145‬أل��ف‬ ‫عام��ل يف مقاره��ا املنت�شرة يف ش��تى أنح��اء الع��امل‪.‬‬ ‫وأرغمت الرشكة التي واجهت صعوبات يف مواكبة العرص الرقمي‬ ‫عىل ترسيح ‪ 47‬الف موظف واغالق ‪ 13‬مصنعاً منذ عام ‪.2003‬‬ ‫وخ�لال األش��هر القليل��ة املاضي��ة ق��دم أك�ثر م��ن مس��ؤول‬ ‫ب��ارز يف الرشك��ة اس��تقالته م��ن مجل��س ادارتها‪ .‬وم��ع بداية‬ ‫الع��ام الجدي��د أعلن��ت الرشك��ة أنها س��تعيد تنظي��م إداراتها‬ ‫لتض��م حالي��ا إدارت�ين األوىل للتس��ويق والثانية للمس��تهلك‪.‬‬

‫نظام التقاعد‬ ‫الجديد للحكومة‬ ‫الكندية يثير اهتمام‬ ‫الشركات المتوسطة‬ ‫والصغيرة الكندية‬

‫أظهر اس��تطالع لل��رأي أن غالبية من الرشكات املتوس��طة‬ ‫والصغرية الكندية قد تعتمد نظام التقاعد الكندي املشرتك‬ ‫الجديد الذي أطلقته الحكومة الكندية العام املايض‪.‬‬ ‫وكش��ف االس��تطالع أن نحوا من س��بعني باملئة من هذه‬ ‫ال�شركات الت��ي ال توفر حالي��ا نظام تقاع��د للعاملني فيها‬ ‫مهتمة بفكرة نظام التقاعد الجديد‪.‬‬

‫وكيل عقار ‪ -‬بيع ورشاء‬

‫‪Contact us to book‬‬ ‫‪the spot for your ads‬‬

‫أوروبا تحتفل بالذكرى‬ ‫اليورو‬ ‫العاشرة‬ ‫إلطالق ‪Ana‬‬ ‫‪Farzanfar‬‬

‫يش��ار إىل أن نظ��ام التوف�ير التقاعدي الجدي��د االختياري‬ ‫ال يل��زم ال�شركات بتقدميه للعاملني فيه��ا وال يلزم العامل‬ ‫باملشاركة فيه‪.‬‬

‫‪778-237-4546‬‬ ‫‪info@penlingua.net‬‬ ‫‪Lubna Ali‬‬ ‫‪778-919-1208‬‬ ‫‪lubna@penlingua.net‬‬

‫‪We’re looking for‬‬

‫‪CANADA’S TOP 25‬‬

‫!‪IMMIGRANTS‬‬

‫‪Last week to nominate‬‬ ‫‪your Top 25 Canadian Immigrants of 2012‬‬ ‫‪Seeking to uncover and celebrate the stories and remarkable achievements of outstanding Canadian immigrants, this national people’s choice award is the only one of‬‬ ‫‪its kind that recognizes individuals who’ve made a difference since their arrival in Canada.‬‬ ‫‪If you know an immigrant who has made a positive impact – large or small – to the fabric of Canada, you can go online and nominate him or her today at‬‬ ‫‪canadianimmigrant.ca/top25.‬‬

‫!‪Nominations close January 24th‬‬ ‫!‪Visit canadianimmigrant.ca/top25 today‬‬ ‫‪Media Partners‬‬

‫‪® / ™ Trademark(s) of Royal Bank of Canada. RBC and Royal Bank are registered trademarks of Royal Bank of Canada.‬‬

‫‪Presented by‬‬


‫‪Al-QALAM‬‬ ‫الجمعه ‪ 11‬صفر ‪ 1433‬الصفحه ‪ - 7‬عدد‪47‬‬

‫إعالنات‬ ‫‪January 13, 2012 - Issue 47 - page 7‬‬


‫ثقافة و فنون‬

‫‪Al-QALAM‬‬

‫‪January 13, 2012 - Issue 47 - page 8‬‬

‫الجمعه ‪ 11‬صفر ‪ 1433‬الصفحه ‪ - 8‬عدد‪47‬‬

‫اإلعالن عن القائمة القصيرة لجائزة بوكر العالمية‬ ‫للرواية العربية ‪2012‬‬

‫تضم القامئة القصرية لـِ"الجائزة العاملية للرواية العربية" لس��نة‬ ‫‪ 2012‬س��تة كتاب هم‪ :‬جبور الدويهي‪ ،‬ربيع جابر‪ ،‬عزي الدين‬ ‫شكري فشري‪ ،‬نارص عراق‪ ،‬بشري مفتي والحبيب الساملي‪.‬‬ ‫وقد أعلنت أس�ماء الك ّتاب الس��تة خالل مؤمت��ر صحايف عقدته‬ ‫لجنة التحكيم يف دار األوبرا يف العاصمة املرصية القاهرة‪ ،‬وذلك‬ ‫من قبل الكاتب والناقد الس��وري ج��ورج طرابييش رئيس لجنة‬ ‫التحكيم لدورة هذا العام‪.‬‬ ‫وأعلن طرابييش أيضا عن أس�ماء أعض��اء لجنة التحكيم وهم‪:‬‬ ‫الصحفي��ة والناقدة األدبي��ة اللبنانية مودي بيط��ار‪ ،‬األكادميية‬ ‫والناش��طة املرصي��ة يف حق��وق امل��رأة ه��دى الس��يد‪ ،‬الكاتبة‬ ‫واألكادميي��ة القطري��ة ه��دى النعيم��ي واألكادمي��ي واملرتجم‬ ‫والباحث اإلسباين جونزالو فرينانديز باريال‪.‬‬ ‫واخت�يرت األعامل الس��تة من أصل الئح��ة طويلة من ‪ 13‬رواية‬ ‫كان تم االعالن عنها يف ش��هر ترشي��ن الثاين‪/‬نوفمرب ‪ ،2011‬وتم‬ ‫اختيارها من ‪ 101‬ترشيحا جاءت من جميع أنحاء العامل العريب‪.‬‬ ‫وس��يحصل كل م��ن الكتاب الس��تة الذين يصل��ون إىل القامئة‬ ‫القص�يرة عىل مكافأة قدرها ‪ 10‬آالف دوالر‪ ،‬إضافة إىل ‪ 50‬ألف‬ ‫دوالر أخرى تكون من نصيب الفائز‪.‬‬ ‫وتتضم��ن القامئة القص�يرة للجائزة طروح��ات مختلفة ترتاوح‬ ‫بني مواضيع حول املنفى وأس��ئلة كثرية عن الهوية الش��خصية‪،‬‬ ‫كام تنس��حب إىل الثورات السياس��ية واالجتامعية التي عصفت‬ ‫وتعص��ف يف املنطقة‪ ،‬س��واء التاريخية منه��ا او التي تحصل يف‬ ‫الوقت الراهن‪.‬‬ ‫وق��ال ج��ورج طرابييش يف تعليقه عىل ه��ذا املوضوع‪ ":‬تعكس‬ ‫الروايات تعددية تجارب الروائيني يف التجديد التقني يف التعبري‬ ‫ع��ن التنوع االجتامعي والتاريخ��ي للبلدان العربية وإرهاصات‬ ‫بالحراك الش��عبي الراهن من حيث تركيز الروايات عىل الفساد‬ ‫والعسف اللذين كانا سائدين يف العامل العريب‪".‬‬ ‫وس��يتم اإلعالن ع��ن الفائز يف الجائزة العاملي��ة للرواية العربية‬ ‫‪ 2012‬يف حفل يقام يف أبوظبي يوم الثالثاء ‪ 27‬آذار‪ /‬مارس هذا‬ ‫العام‪ ،‬ضمن أمسيات معرض أبو ظبي الدويل للكتاب‪.‬‬ ‫ك�ما س��يتم ترجمة الرواية الفائ��زة إىل اللغ��ة اإلنجليزية‪ ،‬وقد‬ ‫استطاعت الروايات الخمس الفائزة بالدورات السابقة الحصول‬ ‫عىل عقود نرش وترجمة إىل اللغة اإلنجليزية‪.‬‬ ‫والروايات التي وصلت اىل القامئة القصرية هي‪:‬‬ ‫رشيد املنازل ـ جبور الدويهي‬ ‫وتس��تعيد الرواية أجواء الحرب األهلية اللبنانية بواقعية تجعل‬ ‫القارئ ينخرط يف أجوائها‪.‬‬ ‫وبط��ل الرواية مثال للفرد اللبناين املأزوم الذي فرض عليه واقع‬ ‫طائفي‪ ،‬يف حني هو ال ينتمي اىل ذلك الواقع وجدانيا‪ .‬ش��خصية‬ ‫كهذه يف الواقع اللبناين تجد نفس��ها هش��ة وعرضة للتش��كيك‬ ‫يف انتامئه��ا وملواقف ونزاعات تجعله��ا مضطرة للبقاء يف وضع‬ ‫التأهب معظم الوقت‪.‬‬ ‫عناق عند جرس بروكلني ـ عز الدين شكري فشري‬ ‫"عناق عند جرس بروكلني" رواية عن االغرتاب مبختلف أش��كاله‬ ‫ومس��توياته ومعاني��ه‪ .‬بطل الرواية ال��ذي ال ينتمي اىل وطنه‪،‬‬ ‫زوجت��ه الثانية الحائرة بني طموحه��ا املهني ورغبتها ألن تثبت‬ ‫ل��ه أنها قريب��ة من عامله الفكري‪ ،‬ابنه ال��ذي ال يتجاوز تواصله‬ ‫م��ع والده العبارت املقتضبة واالبتس��امات املبت��ورة‪ ،‬الحفيدة‬ ‫الحائرة التي تستجدي اآلخرين إجابات حول ما تريد‪ ،‬والصديق‬ ‫امل�صري الذي يتزوج امرأة أمريكي��ة ـ كوبية ـ لبنانية‪ ،‬وينجب‬ ‫منها ابنتني ليكتش��ف يف النهاية أن أيا منهام ال تنتمي إىل عامله‪.‬‬

‫ترتبط الشخصيات األساسية يف الرواية ببعضها من خالل عالقتها‬ ‫بالبط��ل‪ ،‬ال��ذي يدعوه��م اىل حفل عيد مي�لاد حفيدته‪ ،‬حيث‬ ‫سيستغل املناسبة إلبالغهم بخرب حزين‪.‬‬ ‫دروز بلغراد ـ ربيع جابر‬ ‫بع��د حرب ‪ 1860‬األهلية يف جبل لبنان ينفى عدد من املقاتلني‬ ‫الدروز بالبحر إىل قلعة بلغراد عند تخوم االمرباطورية العثامنية‬ ‫ويؤخذ معهم (بدال من شخص أطلق رساحه بعد أن دفع والده‬ ‫رش��وة للضابط العثامين) رجل مس��يحي من بريوت (بائع بيض‬ ‫وضع��ه القدر يف س��اعة نحس ع�لى أرصفة املرف��أ) يدعى حنا‬ ‫يعق��وب‪ .‬يف بالد البلق��ان اململوءة بالفنت يح��اول هؤالء البقاء‬ ‫عىل قيد الحياة‪.‬‬ ‫العاطل – نارص عراق‬ ‫تدور أحداث رواية "العاطل" حول شاب مرصي متعلم من أرسة‬ ‫متوس��طة الحال توصد أمامه أبواب العمل يف القاهرة مثل غريه‬ ‫م��ن املاليني العاطلني يف مرص فيغادره��ا مقهورا إىل ديب لينفتح‬ ‫أمامه ع��امل مدهش من األحداث والش��خصيات والجنس��يات‬ ‫املتباين��ة‪ ،‬حيث يواجه العديد من املواقف النبيلة والخسيس��ة‬ ‫م��ن قبل أصدقاء وأق��ارب ومعارف حتى ينته��ي به الحال إىل‬ ‫دخول الس��جن متهام يف جرمية قتل عاهرة روس��ية‪ ٬‬يف اللحظة‬ ‫التي يرشق فيه يف قلبه حب فتاة مرصية تعمل يف ديب!‬ ‫دمية النار – بشري مفتي‬ ‫تح�كي الرواي��ة قص��ة لقاء بني الروايئ بش�ير مفت��ي مع إحدى‬ ‫الش��خصيات الغامضة التي تس��لمه مخطوط رواية تحيك سرية‬ ‫صاحبه��ا الذاتي��ة‪ ٬‬إنه رضا ش��اويش الذي يس��عى جاهدا أن ال‬ ‫يش��به والده مدير الزنزانة يف الس��بعينيات ال��ذي انتحر نهاية‬ ‫الثامنينيات‪ .‬غري أن الظروف أو األقدار ش��اءت له أن يسري عىل‬ ‫نفس الطريق وينظم لجامعة تعيش يف الظل ويصبح واحدا من‬ ‫رجالها األساسيني‪.‬‬ ‫نساء البساتني ـ الحبيب الساملي‬ ‫"نساء البساتني" رواية تقارب عامل أرسة متواضعة يف أحد أحياء‬ ‫مدين��ة تونس وهي تتدبر أمر عيش��ها اليوم��ي‪ .‬من هذا العامل‬ ‫الصغ�ير الذي متتلك فيه املرأة حض��ورا قويا تنفتح الرواية عىل‬ ‫عامل أكرث رحابة تتجىل فيه تناقضات الذات التونسية وهشاشتها‬ ‫ورشوخه��ا يف مجتم��ع يتأرجح بني تقاليد ديني��ة ثقيلة وحداثة‬ ‫مربكة‪.‬‬ ‫والجدي��ر بالذكر أن من بني املرش��حني للجائ��زة هذا العام كتابا‬ ‫تم ترش��يحهم سابقا للجائزة وهم‪ ،‬جبور الدويهي الذي رشحت‬ ‫روايت��ه "مط��ر حزيران" للقامئ��ة القصرية ل��دورة العام ‪2008‬‬ ‫والحبي��ب الس��املي الذي رش��حت روايته "روائ��ح ماري كلري"‬ ‫للقامئ��ة القصرية لدورة الع��ام ‪ 2009‬والكاتب ربيع جابر الذي‬ ‫رشحت روايته "أمريكا" للقامئة القصرية لدورة العام ‪ 2010‬وعز‬ ‫الدين ش��كري فشري الذي رشحت روايته "غرفة العناية املركزة"‬ ‫للقامئة الطويلة للعام ‪.2009‬‬ ‫يذكر أن هذا العام يش��هد الذكرى الس��نوية الخامس��ة إلطالق‬ ‫الجائزة العاملية للرواية العربية‪.‬‬

‫فيلم "الفنان" يفوز بثالث من جوائز الكرة الذهبية‬

‫حص��د فيل��م "الفنان" املص��ور باالبيض واالس��ود والذي يحايك‬ ‫الس��ينام الصامت��ة ثالث من جوائ��ز الكرة الذهبي��ة "الغولدن‬ ‫غلوب" يف حفل توزيع الجوائز الذي اقيم بلوس انجلس وقدمه‬ ‫املمثل الكوميدي الربيطاين رييك جريفيس‪.‬‬ ‫وفاز الفيلم بجائزة افضل فيلم كوميدي فضال عن جائزيت افضل‬ ‫ممث��ل يف فيل��م كوميدي وموس��يقي للممثل ج��ان دوجاردان‬ ‫وافضل موسيقى تصويرية‪.‬‬ ‫وحصل فيلم "االحفاد" "‪ "The Descendants‬عىل جائزة افضل‬ ‫فيلم درامي‪ ،‬فضال عن جائزة افضل ممثل لنجمه جورج كلوين‪.‬‬ ‫وذهبت جائزة افضل ممثلة ملرييل سرتيب عن ادائها املميز لدور‬ ‫رئيسة وزراء بريطانيا السابقة مارغريت تاترش يف فيلم "السيدة‬ ‫الحديدي��ة" وميش��يل ويليامز عن ادائها لدور املمثلة الش��هرية‬ ‫مارلني مونرو يف فيلم "اسبوعي مع مارلني"‪.‬‬ ‫وقدمت س�تريب يف كلمتها الش��كر "للجمي��ع يف انكلرتا الذين‬ ‫سمحوا يل ان آيت اىل هناك وأمر بتاريخهم"‪.‬‬ ‫وش��كرت ويليامز لجنة الجائزة ألنه��ا "وضعت يف يدي الجائزة‬ ‫ذاته��ا الت��ي وضعت يف ي��دي مارلني (مونرو) قب��ل اكرث من ‪50‬‬ ‫عاما مضت"‪.‬‬ ‫افضل مخرج‬ ‫ومنح املخرج الش��هري مارتن سكورس��يزي جائ��زة افضل مخرج‬ ‫ع��ن فيلم "هوغو"‪ ،‬الفيلم العائيل الذي ش��كل اول فيلم ينفذه‬ ‫بالتقنية الثالثية االبعاد‪ ،‬بينام حصل زميله املخرج الشهري ستيفن‬ ‫س��بيلربغ عىل جائ��زة افالم التحريك عن فيلم��ه "مغامرات تان‬

‫تان"‪.‬‬ ‫وذهبت جائزة افضل ممثل مساعد للممثل املخرضم كريستوفر‬ ‫بلومر عن دوره يف فيلم " املبتدئون"‪.‬‬ ‫ومنحت جائزة افضل ممثلة مس��اعدة للممثلة اوكتافيا س��بنرس‬ ‫عن دورها كخادمة منزل يف فيلم "املساعدة"‪.‬‬ ‫كام حصلت املغنية الش��هرية مادونا عىل جائزة افضل اغنية عن‬ ‫اغنيتها التي قدمتها يف الدراما التاريخية ‪. W. E‬‬ ‫وفاز الفيلم االي��راين "انفصال" بجائزة افضل فيلم اجنبي‪ ،‬بينام‬ ‫حصل املخرج املعروف وودي ألن عىل جائزة افضل سيناريو عن‬ ‫فيلمه "منتصف الليل يف باريس"‪.‬‬ ‫وكان فيلم (الفنان) فاز بجائزة أفضل فيلم يف حفل توزيع جوائز‬ ‫اختيار النقاد الذي سبق اعالن جوائز الغولدن غلوب‪.‬‬ ‫كام فاز نجم هوليوود جورج كلوين بجائزة أفضل ممثل عن دوره‬ ‫يف فيل��م (االحف��اد) بينام فازت النجمة الس��مراء فيوال ديفيس‬ ‫بجائزة أفضل ممثلة عن دورها يف فيلم (املساعدة) الذي يتناول‬ ‫قص��ة خادم��ات أمريكيات م��ن أصل افريق��ي وأرباب عملهن‬ ‫البيض يف حقبة الستينات‪.‬‬ ‫ومتنح جوائز اختيار النقاد جمعية نقاد الس��ينام التي تضم ‪250‬‬ ‫عض��وا وه��ي أكرب منظمة لنقاد الس��ينام يف الوالي��ات املتحدة‬ ‫األمريكية وكندا‪.‬‬ ‫وجرى تس��ليم الجوائز يف لوس انجليس قبيل حفل توزيع جوائز‬ ‫غولدن غلوب (الكرة الذهبية) يوم االحد‪.‬‬ ‫ومتث��ل الجائزتني مؤرشا التجاهات االفالم التي س��تتوج يف حفل‬ ‫توزيع جوائز االوس��كار الذي يكرم كبار صناع الس��ينام يوم ‪26‬‬ ‫من فرباير‪ /‬شباط‪.‬‬

‫مصر ‪ -‬سرقة "مصادر مشعة" من محطة للطاقة‬ ‫النووية قيد االنشاء‬ ‫قال��ت صحيف��ة االهرام ي��وم الخميس‬ ‫ان "مص��ادر مش��عة" رسقت من محطة‬ ‫للطاقة النووية قيد االنش��اء عىل ساحل‬ ‫م�صر ع�لى البح��ر املتوس��ط ش��هدت‬ ‫احتجاجات عنيفة االسبوع املايض‬ ‫‪.‬واضافت الصحيفة ان خزينة بها مصادر‬ ‫مش��عة رسقت من موقع محطة الضبعة‬ ‫النووي��ة بين�ما ك�سرت خزين��ة اخرى‬ ‫به��ا مص��ادر مش��عة ايض��ا واخذ بعض‬ ‫محتوياتها‪.‬‬ ‫وقال��ت االه��رام ان الحكوم��ة أخطرت‬ ‫الس��لطات االمنية وطلبت ان تقوم فرق‬ ‫من املتخصصني باملساعدة يف البحث عن املواد املرسوقة‪.‬‬ ‫واصيب أكرث من ‪ 10‬أش��خاص يوم الجمعة املايض اثناء محاولة‬ ‫الرشطة العسكرية تفريق مئات من املحتجني املرصيني يطالبون‬ ‫بنقل محطة الضبعة التي ما زالت قيد االنشاء ايل مكان اخر‪.‬‬ ‫وقال��ت االهرام ان العامل�ين باملحطة رفضوا الذهاب اىل املوقع‬ ‫بسبب تدهور الوضع االمني هناك‪.‬‬ ‫وتظاه��ر حوايل ‪ 500‬مرصي أمام املحط��ة للمطالبة بوقف بناء‬ ‫امل�شروع وق��ال بعضهم انهم فق��دوا ارضهم الت��ي تقام عليها‬ ‫املحطة‪.‬‬ ‫وقال مصدر امني وش��هود ان جنودا من الجيش تبادلوا الرش��ق‬ ‫بالحج��ارة واط�لاق اع�يرة ناري��ة م��ع املحتجني بع��د ان دمر‬

‫املتظاهرون سورا يحيط باملوقع‬


‫‪Al-QALAM‬‬ ‫الجمعه ‪ 11‬صفر ‪ 1433‬الصفحه ‪ - 9‬عدد‪47‬‬

‫علوم و تكنولوجي‬ ‫‪January 13, 2012 - Issue 47 - page 9‬‬

‫تناول اللحوم المصنعة يزيد نسبة اإلصابة بسرطان‬ ‫البنكرياس‬ ‫أشارت دراسة قام بها باحثون يف السويد إىل وجود عالقة‬ ‫ب�ين تناول اللح��وم املصنعة مثل لح��م الخنزيز املقدد‬ ‫والنقانق وبني اإلصابة مبرض رسطان البنكرياس‪.‬‬ ‫وتقول الدراس��ة إن تناول ‪ 50‬غراما من اللحوم املصنعة‬ ‫يومي��ا‪ ،‬وهو م��ا يعادل قطعة نقان��ق واحدة‪ ،‬يزيد من‬ ‫مخاطر تعرض األشخاص لإلصابة باملرض بنسبة ‪ 19‬باملئة‬ ‫وقد ثبت بالفعل وجود عالقة بني تناول اللحوم الحمراء‬ ‫املصنع��ة وبني اإلصابة برسطان األمعاء‪ .‬وكنتيجة لذلك‪،‬‬ ‫أوص��ت الحكوم��ة الربيطانية يف ع��ام ‪ 2011‬املواطنني‬ ‫بعدم تناول أكرث من ‪ 70‬غراما من هذه اللحوم يف اليوم‬ ‫الواحد‪.‬‬ ‫وقالت الباحثة سوزانا الرسون ـ التي رأست فريق البحث‬ ‫ـ لبي يب يس إن العالقة بني تناول اللحوم املصنعة وباقي‬ ‫أمراض الرسطان األخرى ال تزال "أمرا مثريا للجدل"‪.‬‬ ‫وأضاف��ت‪" :‬من املع��روف أن تناول اللح��وم يزيد من‬ ‫مخاطر اإلصابة برسطان القولون واملس��تقيم‪ ،‬لكن ليس‬ ‫هناك الكثري من املعروف عن أنواع الرسطانات األخرى‪".‬‬ ‫وقامت الدراس��ة التي ن�شرت يف الدوري��ة الربيطانية‬ ‫ألمراض الرسطان بتحليل عينات من ‪ 11‬تجربة‪ ،‬و‪6643‬‬ ‫مريضا برسطان البنكرياس‪.‬‬ ‫مخاطر متزايدة‬ ‫وانتهت الدراسة إىل أن نسبة اإلصابة برسطان البنكرياس‬ ‫ترتف��ع إىل ‪ 19‬باملئ��ة لكل ‪ 50‬غراما تض��اف إىل النظام‬ ‫الغ��ذايئ اليومي للفرد‪ .‬ويؤدي تناول ‪ 100‬غرام إضافية‬ ‫إىل زيادة النسبة إىل ‪ 38‬باملئة‪.‬‬ ‫وتوضح الرسون أن معدالت النجاة بعد اإلصابة برسطان‬ ‫البنكرياس ضعيفة أصال‪ ،‬لذا "فمن الرضوري ـ باإلضافة‬ ‫إىل التشخيص املبكر للمرض ـ أن نفهم ما الذي ميكن أن‬ ‫يزيد من نسبة اإلصابة بهذا املرض"‪ ،‬كام تقول‪.‬‬ ‫وتويص الرس��ون الجميع بتناول كميات أقل من اللحوم‬ ‫الحمراء‪.‬‬ ‫ويق��ول املركز الربيط��اين ألبحاث الرسط��ان إن مخاطر‬ ‫تطور رسطان البنكرياس يف عمر اإلنسان "قليلة نسبيا"‪،‬‬ ‫وتبلغ واحد من بني ‪ 77‬رجال‪ ،‬وواحدة من بني ‪ 79‬امرأة‪.‬‬ ‫وقالت س��ارة هيوم مديرة قسم املعلومات باملركز‪" :‬مل‬ ‫يحس��م األم��ر بعد في�ما إذا كانت اللح��وم متثل عامل‬

‫خط��ورة مؤك��دة لرسط��ان البنكرياس‪ ،‬ونحت��اج ملزيد‬ ‫من الدراس��ات الكبرية لتأكيد ذلك‪ ،‬لكن هذه الدراس��ة‬ ‫الجدي��دة تقول إن اللح��وم املصنعة رمبا تلعب دورا يف‬ ‫اإلصاب��ةبامل��رض‪".‬‬ ‫ولفتت هيوم االنتباه إىل أن التدخني ميثل عامل خطورة‬ ‫أكرب بكثري يف هذا الشأن‪.‬‬ ‫كام أش��ار الصن��دوق العاملي ألبح��اث الرسطان إىل أن‬ ‫العالقة قد تعود إىل مش��كلة السمنة أيضا‪ ،‬إال أنه نصح‬ ‫بتجنب تناول اللحوم املصنعة متاما‪.‬‬ ‫وقالت راش��يل ثومبسون نائبة مدير الصندوق للشؤون‬ ‫العلمية‪" :‬س��نقوم بإعادة فح��ص العوامل وراء اإلصابة‬ ‫برسط��ان البنكري��اس يف وقت الحق ه��ذا العام‪ ،‬وذلك‬ ‫كجزء من "مرشوع التحديث املستمر" التابع لنا‪ ،‬والذي‬ ‫يج��ب أن ميدنا باملزيد من املعلوم��ات عن العالقة بني‬ ‫رسط��انالبنكري��اسواللح��وماملصنع��ة"‪.‬‬ ‫وأضافت‪" :‬هناك دالئل قوية تش�ير إىل أن زيادة الوزن‬ ‫تزيد م��ن مخاطر اإلصابة برسط��ان البنكرياس‪ ،‬وهذه‬ ‫الدراس��ة قد متثل إشارة مبكرة لعامل آخر وراء اإلصابة‬ ‫بهذا املرض‪".‬‬ ‫وأكدت ثومبس��ون لـ يب يب يس‪" :‬بغض النظر عن هذه‬ ‫الدراسة الحديثة‪ ،‬فقد قمنا بالفعل بإثبات وجود عالقة‬ ‫قوية بني تن��اول اللحم األحمر واللحوم املصنعة وفرص‬ ‫اإلصابة برسطان األمعاء‪.‬‬ ‫وينصح الصن��دوق بالحد من تناول اللحوم الحمراء إىل‬ ‫‪ 500‬غرام من اللحم املطبوخ أس��بوعيا‪ ،‬وتجنب اللحوم‬ ‫املصنعة متاما‪".‬‬

‫مواقع تجارية اسرائيلية تتعرض للقرصنة‬

‫مشروع قانون القرصنة أحدث مظاهر الصراع بين‬ ‫اإلنترنت وعمالقة اإلعالم‬ ‫تس��ببب احتجاب النسخة اإلنجليزية من‬ ‫موق��ع ويكيبيديا‪ ،‬أكرب موس��وعة يحررها‬ ‫املستخدمون عىل اإلنرتنت ‪ ،‬يف ردود فعل‬ ‫واسعة حول العامل معظمها رافضة ملرشوع‬ ‫قان��ون قرصنة اإلنرتنت الذي يناقش حاليا‬ ‫أمام الكونغ��رس األمرييك وجاء احتجاب‬ ‫املوق��ع وبعض املواقع اإلخبارية من بينها‬ ‫موقع (ريدي��ت) ومدونة (بوينج بوينج)‬ ‫احتجاجا عىل م�شروع القانون الذي يلزم‬ ‫رشكات اإلنرتنت خاص��ة محركات البحث‬ ‫بتقدي��م معلوم��ات عم��ن يس��تخدمون‬ ‫مواقعها للبحث عن مواد منس��وخة وغري‬ ‫أصلي��ة‪ ،‬األمر الذي قد يفت��ح الباب أمام‬ ‫مالحقات قضائية ال نهاية لها ملن يقومون بذلك‪.‬‬ ‫ويعرف مرشوع القانون اختصارا باسم (سوبا) ‪ ،‬أي مرشوع وقف‬ ‫قرصن��ة اإلنرتنت‪ ،‬كام يناقش م�شروع قانون آخر بالتزامن معه‬ ‫يعرف اختصارا باسم (بيبا)‪ ،‬أي قانون حامية امللكية الفكرية‪.‬‬ ‫ورمب��ا يجرب القانون محركات بحث وش��بكات إعالنية ومقدمي‬ ‫خدم��ات إنرتن��ت داخ��ل الوالي��ات املتحدة ع�لى وقف بعض‬ ‫األنشطة أو عدم عرض روابط مواقع أجنبية يشتبه يف مامرستها‬ ‫أنشطة غري قانونية‪.‬‬ ‫املؤيدون‬ ‫ويق��ول مؤي��دو املرشوع إنه يهدف إىل الح��د من القرصنة عىل‬ ‫اإلنرتن��ت التي تكبد االقتصاد العاملي أمواال طائلة س��نويا‪ .‬ومن‬ ‫أك�بر مؤيدي مرشوع القان��ون روبرت مريدوخ رئيس رشكة نيوز‬ ‫كوربوريشن‪.‬‬ ‫وقال مريدوخ يف صفحته عىل تويرت إن رشكات الس��يليكون فايل‬ ‫(تكنولوجيا املعلومات) يف الواليات املتحدة متثل تهديدا مستمرا‬ ‫ملط��وري الربمجيات الذين يخرسون الكثري بس��بب أنش��طتهم‪.‬‬ ‫ويقدر خرباء تكنولوجيا املعلومات خس��ائر القرصنة حول العامل‬ ‫مبا يزيد عن ‪ 06‬مليار دوالر سنويا معظمها يف الواليات املتحدة‪.‬‬ ‫وأض��اف مريدوخ أن الرئيس األمرييك ب��اراك أوباما يخرس دعم‬ ‫مؤيدين تقليديني عىل رأسهم العاملون يف صناعة الرتفيه والبالغ‬ ‫عددهم ‪ 2.2‬مليون ش��خص‪ .‬ويبلغ متوسط راتب كل منهم ‪56‬‬ ‫ألف دوالر سنويا‪.‬‬ ‫وتعكس وجهة النظر هذه الرصاع بني صناعة الرتفيه واملوسيقى‬ ‫واألفالم والربمجيات ومواقع اإلنرتنت ومحركات البحث التي قد‬ ‫تس��هل لبعض املس��تخدمني من دون قصد الحصول عىل بعض‬ ‫هذه املواد مجانا‪.‬‬ ‫وانض��م مح��رك البحث العم�لاق جوجل إىل الحمل��ة املناهضة‬ ‫مل�شروع القانون بوض��ع وصلة عىل صفحته تقود إىل اس��تفتاء‬

‫يطالب بوقف إقرار القانون‪.‬‬ ‫وتسبب املرشوع يف مظاهرات أمام البيت األبيض تطالب بعدم‬ ‫طرح��ه للمناقش��ة عىل اعتبار أنه ميثل تهدي��دا لحرية اإلنرتنت‬ ‫وحرية التعبري‪.‬‬ ‫وقال��ت إحدى املتظاهرات أمام البيت األبيض "مل يعد يف عاملنا‬ ‫ش��ئ ميك��ن أن نعرب من خالل��ه بحرية س��وى اإلنرتنت‪..‬فإذا تم‬ ‫تقويض ذلك فامذا ترى يتبقى من حرية التعبري؟‪".‬‬ ‫الرشق األوسط‬ ‫أم��ا يف منطق��ة الرشق األوس��ط فقد امتألت ش��بكات التواصل‬ ‫االجتامع��ي بكثري من االس��تهجان ملرشوع القان��ون ‪ .‬وقال عنه‬ ‫عب��د الله العيل املحق��ق الجنايئ الكويتي يف جرائم الكمبيوتر ‪":‬‬ ‫القان��ون يطل��ق يد الحكومة األمريكية وال�شركات لتعاقب من‬ ‫تشاء وتفرض رقابة صارمة عىل اإلنرتنت بدون وجه حق"‪.‬‬ ‫ويقول مؤس��س موقع ويكيبيديا جيمي ويلز إن أنصار القانون‬ ‫يحاول��ون أن يص��وروا املعارض�ين ع�لى أنهم يؤي��دون قرصنة‬ ‫اإلنرتن��ت ‪ .‬وأش��ار إىل أن األم��ر غري ذلك ألن م�شروع القانون‬ ‫فضفاض وصيغ بصورة س��يئة تؤث��ر‪ ،‬عىل حد قوله‪ ،‬عىل أمور ال‬ ‫عالقة لها بالقرصنة‪.‬‬ ‫ورفض موقع تويرت االنضامم إىل حملة التصدي ملرشوع القانون‪.‬‬ ‫وقال رئيس تويرت التنفيذي ديك كوس��تولو إن حجب موقع ميتد‬ ‫أعامل��ه ع�بر العامل (يف إش��ارة إىل تويرت) ك��رد فعل عىل ترصف‬ ‫س��يايس وحيد داخ��ل دولة ما (يعني الوالي��ات املتحدة) يعترب‬ ‫حامقة‪.‬‬ ‫وأص��در البي��ت األبيض بيانا بدا متعاطف��ا مع معاريض مرشوع‬ ‫القان��ون وملوح��ا بفيتو رئايس عليه ‪ .‬وق��ال البيان "عىل الرغم‬ ‫م��ن أننا نعتقد أن القرصنة اإللكرتونية من جانب مواقع أجنبية‬ ‫مشكلة خطرية تتطلب ردا ترشيعيا مهام‪ ،‬فأننا لن ندعم ترشيعا‬ ‫يقل��ل من حرية التعبري ويزيد من مخاط��ر األمن اإللكرتوين أو‬ ‫يقوض إبداع اإلنرتنت العاملي"‪.‬‬

‫العلماء يحاولون كشف سر ذوبان نهر‬ ‫جليدي في نيبال‬

‫يف تصعي��د الفت للح��رب االلكرتونية التي تخوضها ارسائيل منذ‬ ‫اس��ابيع ضد قراصنة يدع��ون انهم س��عوديون‪ ،‬تعرض موقعي‬ ‫بورص��ة تل أبي��ب لألوراق املالي��ة ورشكة الع��ال للنقل الجوي‬ ‫الخرتاقات من قبل قراصنة االنرتنت‪.‬‬ ‫وق��د تعطل املوقعان بين�ما قام الفني��ون االرسائيليون مبحاولة‬ ‫تحصينهام ضد االخرتاق‬ ‫وكان قرص��ان انرتنت ُعرف بإس��م اوكس عمر قد نرش األس��بوع‬ ‫امل��ايض عىل االنرتنت كمية كبرية من املعلومات الرسية الخاصة‬ ‫ببطاق��ات ائتامنية ارسائيلية مطالبا القراء بالرشاء عىل الش��بكة‬ ‫عىل حس��اب االرسائيلي�ين‪ ،‬وطالب قراصنة االنرتنت املس��لمني‬ ‫توجيه رضبة الكرتونية اىل املواقع الحيوية االرسائيلية‪.‬‬ ‫وق��ال مس��ؤولون ارسائيلي��ون إن املوقع�ين ال يحتويان عىل اي‬ ‫معلومات حساسة‪ ،‬وان االخرتاقات مل تؤثر عىل عمل املؤسستني‬ ‫املعنيتني‪.‬‬

‫وكانت سلسلة الهجامت قد بدأت يف وقت سابق من شهر يناير‬ ‫‪ /‬كان��ون الثاين الجاري‪ ،‬عندما هاجم قراصنة عرفوا انفس��هم بـ‬ ‫(مجموعة ‪ ،)xp‬وهي مجموعة قراصنة س��ورية معروفة‪ ،‬قالت‬ ‫ عرب موقع ارسائييل ريايض اخرتقته ‪ -‬إنها نجحت يف االس��تحواذ‬‫ع�لى البيان��ات الخاصة باك�ثر من ‪ 400‬الف حس��اب لبطاقات‬ ‫ائتامنية يحملها ارسائيليون‪.‬‬ ‫وقالت املجموعة يف رسالتها إن هذه "هدية للعامل مبناسبة السنة‬ ‫الجديدة" وان الهدف منها "ايذاء االرسائيليني يف جيوبهم‪".‬‬ ‫من جانبها‪ ،‬قالت السلطات االرسائيلية إن ذلك الهجوم مل يسفر‬ ‫اال عن اخرتاق ‪ 15‬الف حسابا‪.‬‬ ‫ويف االسبوع املايض‪ ،‬قام قرصان ارسائييل عرف نفسه بأنه جندي‬ ‫يف وحدة استخبارية ارسائيلية بالرد بنرش معلومات خاصة مبئات‬ ‫السعوديني واملرصيني والسوريني وغريهم‪.‬‬

‫اوضحت دراس��ة حديثة ان البلورات التي كان يعتقد يف السابق‬ ‫ان م��ن املس��تحيل ان تتخلق يف الطبيعة‪ ،‬رمب��ا يكون مصدرها‬ ‫الفض��اء الخارجي‪ .‬ولتلك البلورات طبيعة خاصة تقف يف منزلة‬ ‫وس��طى بني البلورات والزجاج وتعرف باسم "اشباه البلورات"‪.‬‬ ‫ومنذ سنتني كانت اشباه البلورات تنتج يف املعامل ثم عرث عليها‬ ‫علامء الجيولوجيا يف صخور جبال كورياك الروسية‪.‬‬ ‫ويق��ول فري��ق م��ن الباحث�ين يف مجل��ة ‪ PNAS‬ان الطبيع��ة‬ ‫الكيميائية للبلورات الروس��ية توحي بانها وصلت اىل االرض عن‬ ‫طريق النيازك‪.‬‬ ‫وكان العامل االرسائييل دانيال ش��ختامن هو اول من وصف اشباه‬ ‫البل��ورات يف الثامنيني��ات م��ن الق��رن املايض‪ .‬وم��ن اجل هذا‬ ‫االكتشاف حصل عىل جائزة نوبل يف الكيمياء العام املايض‪.‬‬ ‫كرس القواعد‬ ‫وقالت لجنة نوبل إن ش��ختامن اكتش��ف ما يطلق عليها "اشباه‬ ‫بلورات" تشبه يف شكلها "زخارف الفسيفساء العربية ولكن عىل‬ ‫املستوى الذري" ال تكرر نفسها ابدا‪ ،‬أي ان كل زخرفة فريدة يف‬ ‫شكلها‪ ،‬وهو ما كان يظن يف السابق مستحيل الوجود‪.‬‬ ‫وكان يعتقد يف اوساط العلامء ان هذه الزخارف الذرية ال بد ان‬ ‫تكرر نفسها بشكل المتناهي‪.‬‬ ‫كام ان اشباه البلورات لها خصائص فيزيقية وكهربية مختلفة‪.‬‬ ‫وكان الباحث لوسا بيندي من جامعة فلورنس يف ايطاليا وزمالؤه‬ ‫قد اكتش��فوا وجود اش��باه البلورات يف عينات معدنية يف جبال‬ ‫كورياك يف أقىص رشق روسيا‪.‬‬

‫وقد اظهرت العينة املعدنية وهي عبارة عن سبيكة من األملنيوم‬ ‫والنحاس والحديد ان اشباه البلورات قد تتشكل وتظل مستقرة‬ ‫يف ظ��ل الظروف الطبيعي��ة‪ ،‬لكن ظلت العملي��ة التي ادت اىل‬ ‫تشكلها سؤاال بال جواب‪.‬‬ ‫ويجي��ب الباحثون االن عىل هذا الس��ؤال بالقول ان االختبارات‬ ‫تشري اىل ان املعادن الروسية لها اصل من خارج االرض‪.‬‬ ‫ولج��ا الباحث��ون اىل االس��تعانة بتقنية متقدمة لقياس أش��كال‬ ‫مختلف��ة ‪ -‬أو النظائر ‪ -‬من عنرص األوكس��جني املوجود يف أجزاء‬ ‫من العينة الصخرية‪.‬‬ ‫واوضحت االختبارات ان منط نظائر األوكسجني كان مختلفا عن‬ ‫أي من املعادن املعروفة التي نشأت عىل األرض‪ ،‬فقد كان أقرب‬ ‫اىل تلك االمناط التي وجدت احيانا يف بعض انواع النيازك‪.‬‬


‫‪Al-QALAM‬‬

‫القلم الرياضي‬ ‫‪January 13, 2012 - Issue 47 - page 10‬‬

‫الجمعه ‪ 11‬صفر ‪ 1433‬الصفحه ‪ - 10‬عدد‪47‬‬

‫ديفيد بيكهام‪" :‬أرغب بقيادة منتخب بريطانيا‬ ‫الكروي في أولمبياد لندن‬ ‫كشف كابنت املنتخب الكروي االنجليزي االسبق‪ ،‬ونجم مانشسرت‬ ‫يونايتيد وريال مدريد‪ ،‬ديفيد بيكهام عن رغبته يف قيادة املنتخب‬ ‫الك��روي الربيطاين يف اوملبياد لندن ‪ .2012‬وكان بيكهام قد وقع‬ ‫عق��دا جديدا امده س��نتني مع نادي ل��وس انجليس غاالكيس يف‬ ‫وقت س��ابق من االس��بوع الجاري‪ ،‬وينص العقد الجديد عىل ان‬ ‫النادي االمرييك سيسمح له بالتفرغ للمشاركة يف االوملبياد‪.‬‬ ‫وق��ال بيكهام يف مؤمتر صحفي "امنيتي ان اكون كابنت املنتخب‪،‬‬ ‫فق��د قدت بالدي يف الس��ابق واعرف كم ه��و عظيم ان اقودها‬ ‫يف االوملبياد‪".‬‬ ‫ومىض للقول "لقد تحدثت باالمر مع مدير املنتخب س��تيوارت‬ ‫بريس‪ ،‬اال ان رأيه مل يستقر عىل قائد للمنتخب‪".‬‬ ‫يذك��ر ان بيكهام كان عضوا مه�ما يف اللجنة التي نجحت باقناع‬ ‫اللجن��ة االوملبية الدولية باختيار لندن الس��تضافة دورة ‪،2012‬‬ ‫وهو واحد من ‪ 184‬العبا فاتحهم االتحاد االنجليزي لكرة القدم‬ ‫ح��ول امكانية مش��اركتهم يف املنتخب الربيط��اين االوملبي لكرة‬ ‫القدم‪.‬‬

‫السنغالي داف‪ :‬داوينا جرح االخفاق في نهائي امم افريقيا‬ ‫قال عمر داف ظهري منتخب السنغال لكرة‬ ‫القدم ان منتخب بالده س��وف يضع خلف‬ ‫ظهره ذكرى أليمة عندما يخوض غامر كأس‬ ‫امم افريقيا يف غينيا االستوائية والجابون‪.‬‬ ‫وكان جي��ل ذهب��ي ملنتخب الس��نغال بلغ‬ ‫نه��ايئ كأس ام��م افريقيا ‪ 2002‬وخرس امام‬ ‫الكامريون بركالت الرتجيح ثم نجح يف نفس‬ ‫العام يف بلوغ دور الثامنية بكأس العامل‪.‬‬ ‫وداف (‪ 34‬عام��ا) ه��و الوحي��د م��ن ذلك‬ ‫الفريق املوجود حاليا مع تشكيلة السنغال‬ ‫وهذه هي املشاركة السادسة له يف نهائيات‬ ‫امم افريقيا‪.‬‬ ‫وقال داف قبل مباراة السنغال امام زامبيا يف افتتاح البطولة يوم‬ ‫الس��بت "كان االمر صعبا فقد كن��ا قريبني من اللقب ومل ننجح‬ ‫يف احرازه عام ‪".2002‬‬ ‫واض��اف "كان الفريق جيدا وعم��ل بجد لبلوغ النهايئ ‪ ...‬كانت‬ ‫الهزمي��ة ب��ركالت الرتجي��ح صعبة لكن العب��ي الكامريون كانت‬ ‫خربتهم أكرب‪".‬‬ ‫وتابع قائال "اخفاقنا يف النهايئ منحنا قوة دفع للظهور مبس��توى‬ ‫جيد يف كأس العامل‪".‬‬ ‫ولفتت التش��كيلة الس��نغالية يف ذلك الحني والتي ضمت العبني‬ ‫مث��ل الحاج ضيوف وخليلو فاديجا وه�نري كامارا انظار القارة‬

‫االفريقي��ة ويأم��ل داف ان يكون الجيل الجدي��د متميزا بنفس‬ ‫القدر‪.‬‬ ‫وق��ال "نجحنا يف مداواة الجراح ‪ ...‬كانت املس�يرة جيدة جدا يف‬ ‫التصفيات‪ .‬االن نحن بحاجة الن نضمن أال نندم عىل يشء‪".‬‬ ‫وم��ن املتوق��ع ان يلعب داف دورا اساس��يا يف البطولة فهو من‬ ‫العنارص االساسية يف التشكيلة السنغالية منذ وقت طويل‪.‬‬ ‫ولعب داف عرش سنوات يف صفوف سوشو الفرنيس وهو االن يف‬ ‫موس��مه الثالث مع ستاد بريست وساعده عىل الرتقي اىل دوري‬ ‫الدرجة االوىل الفرنيس قبل موسمني‪.‬‬

‫أحمد المحمدي العب سندرالند لـبي بي سي‪ :‬عيني على‬ ‫الكرة الخليجية بعد أوروبا‬ ‫اعت��اد أحمد املحمدي‪ ،‬أو ي��كاد‪ ،‬الجلوس عىل‬ ‫مقاعد البدالء (دكة االحتياطي) منذ توىل مارتن‬ ‫أونيل تدريب فريق سندرالند اإلنجليزي‪.‬‬ ‫وه��ذه الح��ال تخالف حاله من��ذ وقع الالعب‬ ‫املرصي عقد االحرتاف الدائم مع س��ندرالند بناء‬ ‫عىل طلب املدرب الس��ابق ستيف بروس‪ .‬ففي‬ ‫أيام بروس مل يكن املحمدي‪ ،‬العب خط الوسط‬ ‫والجناح األمين للفري��ق‪ ،‬يفارق امللعب تقريبا‪.‬‬ ‫أم��ا اآلن فهو يلعب دقائق مع��دودة وليس يف‬ ‫كل املباراي��ات‪ .‬وم��ع ذلك يتمس��ك بالبقاء يف‬ ‫س��ندرالند ‪ ،‬وإن راوده حل��م مواصلة مش��وار‬ ‫احرتاف كرة القدم يف أي من دول الخليج‪.‬‬ ‫غري أنه يقول يف حوار مع يب يب يس ‪ " :‬هذا أمر عادي وال أش��عر‬ ‫بأي اس��تياء أو غضب بسببه"‪ .‬ويضيف نجم فريق إنبي املرصي‬ ‫الس��ابق " لكل شخص وظيفة ‪ ،‬أنا العب وظيفتي هى أن ألعب‬ ‫وبأفض��ل ما لدي من مهارات ‪ ،‬وامل��درب دوره أن يقود الفريق‬ ‫وهو صاحب القرار يف تشكيالته"‪.‬‬ ‫عندم��ا اخت��ار ب��روس املحم��دي ‪ ،‬البالغ من العم��ر ‪ 24‬عاما ‪،‬‬ ‫لالحرتاف بشكل دائم يف سندرالند‪ ،‬قال إن الالعب املرصي "لديه‬ ‫إمكانات كبرية وقد أبىل بالء حسنا يف فرتة اإلعارة"‪.‬‬ ‫وكان املحم��دي قد ق�ضى الفرتة بني أغس��طس‪/‬آب عام ‪2010‬‬ ‫وحت��ى الحادي والثالث�ين من مايو‪ /‬آيار من الع��ام التايل معارا‬ ‫من فريق إنبي إىل سندرالند مقابل نصف مليون جنيه اسرتليني‬ ‫( تع��ادل ‪ 5‬ماليني جنيه م�صري)‪ .‬ويف األول من يوليو متوز عام‬ ‫‪ ، 2011‬وق��ع الالع��ب عقدا ملدة ثالث س��نوات مقابل ‪ 2‬مليون‬ ‫جنيه اسرتليني ( ‪ 20‬مليون جنيه مرصي)‪.‬‬ ‫ويع��د املحم��دي هو الالع��ب املرصي الوحي��د املحرتف اآلن يف‬ ‫الدوري االنجليزي املمتاز‪.‬‬ ‫وعندم��ا ح��ل أونيل محل بروس يف الش��هر امل��ايض‪ ،‬تغري وضع‬ ‫املحم��دي‪ .‬ويف املباري��ات الثالث األوىل بع��د تغيري املدرب ‪ ،‬مل‬ ‫يعط أونيل املحمدي فرصة اللعب مباراة كاملة‪.‬‬ ‫غري أن املحمدي تعامل مع الوضع ‪ ،‬كام يقول ‪ ،‬ببساطة ‪ .‬ويؤكد‬ ‫‪ ":‬أونيل قال يل بوضوح أنت وكل أعضاء الفريق سوف تأخذون‬ ‫فرصة كاملة"‪.‬‬ ‫وال ي��زال املحم��دي‪ ،‬الذي أحرز هدفا واح��دا حتى اآلن ‪ ،‬ينتظر‬ ‫الفرص��ة‪ .‬ويقول " لس��ت متعجال واجتهد دامئ��ا إلثبات مهاريت‬ ‫عندما أعطى هذه الفرصة"‪.‬‬ ‫وأضاف" مل ميض عىل توىل أونيل تدريب فريق س��ندرالند سوى‬

‫أقل من ش��هرين ‪ .‬يج��ب أن يأخذ هو اآلخر فرصته الكتش��اف‬ ‫مهارات الالعبني والتأكد من أدائهم ‪ .‬وقد يستغرق بعض الوقت‬ ‫‪ .‬ولست متعجال"‪.‬‬ ‫يثق املحمدى يف " أمانة " أونيل ثقة كبرية‪" .‬كرة القدم هنا مهنة‬ ‫لها أصول وليس لدى املدربني محسوبية أو ميول شخصية تفضل‬ ‫الع��ب عىل آخر"‪ ،‬يقول املحمدي ‪ ،‬مضيفا أنه يتمنى أن يواصل‬ ‫مش��وار االحرتاف ‪ ،‬بعد انتهاء عقده مع س��ندرالند يف أوروبا‪" .‬‬ ‫أم�لي أن يتج��دد عقدي مع س��ندرالند أو أتلقى عرضا للعب يف‬ ‫فريق آخر يف الدوري االنجليزي أو يف أوروبا"‪.‬‬ ‫ويحت��ل س��ندرالند اآلن‪ ،‬وبعد خس��ارته بهدف أمام تش��لييس‬ ‫األس��بوع امل��ايض ‪ ،‬املرتب��ة الثانية عرش من ب�ين عرشين فريقا‬ ‫يشكلون الدوري االنجليزي املمتاز‪.‬‬ ‫"اح�ترام املهنة" أحد أهم ما ترس��خ يف س��لوك املحمدي عندما‬ ‫اح�ترف يف انجلرتا‪ ".‬االنضباط الص��ارم وااللتزام الدائم من أهم‬ ‫صفات محرتيف كرة القدم يف أوروبا وهذا ما ينقصنا يف مرص"‪.‬‬ ‫وس��بب االلتزام‪ ،‬كام يراه املحمدي‪ ،‬ه��و اإلميان بأن كرة القدم‬ ‫" مص��در الرزق الذي يجب أن يس��عى الالعب��ون للحفاظ عليه‬ ‫‪ ،‬فه��م يرونا مهنة كأي مهن��ة تحتاج إىل إخالص وتفان يك ينجح‬ ‫مامرس��وها"‪ .‬ويش�ير إىل أن " املهارة واملوهب��ة مهمتان للغاية‬ ‫ولكنهام ليستا كل شئ"‪.‬‬ ‫وعندما س��ألته يب يب يس عن خطوته التالية يف حالة عدم متكنه‬ ‫م��ن اللعب يف أوروبا ‪ ،‬أجاب املحم��دي بدون تردد " اللعب يف‬ ‫دول الخلي��ج"‪ .‬فالع��ودة إىل مرص غري واردة اآلن ألن "مش��وار‬ ‫االح�تراف لن ينتهى بانتهاء عقدي مع س��ندرالند أو بعدم توفر‬ ‫فرص��ة أخرى يف أوروب��ا"‪ .‬وهو يؤمن بأن الكرة الخليجية تتقدم‬ ‫اآلن برسعة‪.‬‬


‫تسلية القلم‬

January 13, 2012 - Issue 47 - page 11

Crossword puzzle for January 20, 2012

Al-QALAM 47‫ عدد‬- 11 ‫ الصفحه‬1433 ‫ صفر‬11 ‫الجمعه‬

TIPS

IELTS Report, topic: bar graph of water usage Academic task 1 – graph vocabulary (1)

This post looks at some vocabulary for IELTS writing task 1 when you need to describe a graph or chart that has a time element. I begin by looking at some of the most common vocabulary you need. Then I give you some variations and talk about some grammar.

ACROSS 1. Collection of maps 6. Sleigh 10. Flexible containers 14. Cantillate 15. Cabbagelike vegetable 16. Leer at 17. Belonging to the past 19. Tall woody plant 20. Ancient ascetic 21. Utilize 22. A person who is in charge 23. What's happening 25. Little 26. Beloved 30. Plunderer 32. Render unnecessary 35. Comprise 39. Ditch 40. A religious cult 41. Kaffir corn 43. Vinify 44. Emissary

46. Leisure 47. Factions 50. Precious stone 53. Dogfish 54. Preschooler 55. Wander and feed 60. Musical group 61. Illogical 63. Curved molding 64. Its symbol is Pb 65. Violent disturbances 66. Unit of pressure 67. Cocoyam 68. Gladden DOWN 1. Dull pain 2. Not that 3. Young girl 4. Initial wager 5. Rock 6. Downhill or crosscountry 7. A blank gap

8. Stretchable 9. Expunge 10. Annoying 11. Concur 12. Gather 13. Squalid 18. Race an engine 24. Before, poetically 25. Adult male singing voice 26. Specks 27. River of Spain 28. Affirm 29. Instigator 31. Bird of peace 33. Pains 34. Goon 36. Bright thought 37. Male offspring 38. Carry 42. Studied 43. Not many 45. Foursome 47. Wooden shoe 48. Insect stage 49. Restaurant 51. Eastern newt

52. France's longest river 54. Scrabble piece 56. Agitate 57. Dwarf buffalo 58. General Agreement on Tariffs and Trade 59. If not 62. Big fuss

To receive the feedback, you can email your Essays to: ana@penlingua.net

Sudoku Game Sudoku is easy to play and the rules are simple. Fill in the blanks so that each row, each column, and each of the nine 3x3 grids contain one instance of each of the numbers 1 through 9.

Solution for January 12


Al-QALAM

January 13, 2012 - Issue 47 - page 12

47‫ عدد‬- 12 ‫ الصفحه‬1433 ‫ صفر‬11 ‫الجمعه‬

www.

HD Quality wireless internet

www.

• 256 Mb flash memory • 1080i output resolution • External WLAN antenna

• 2 GB flash memory • 1080p output resolution • Built in WLAN antenna • Automatic WLAN failover option • Designed in Italy

SHOUTcast

Picasa

TV Channels

Radio

Video-on-Demand

North Vancouver

Gap Tel Inc.

YouTube

Movies

TV Series

Pay-Per-View

West Vancouver

Vancouver, Burnaby & Tri-Cities

604.960.0684

Sky Path

778.885.7745

Just Dial Communications

604.922.3425

Capilano Market

604.990.0900

Homa Market

604.669.4924

Parand Marketing

604.719.3570

Yaas Bazaar

604.990.9006

Accurate Computer

604.293.7777

Calgary

Afra Bakery & Market

604.987.7454

Shop & Go Variety

604.944.3314 604.931.6121

Atlas Specialty Foods

Persia Food

604.985.2288

Danshemand Magazine

604.448.2272

Refa Supermarket

Media Center

Roj Supermarket

403-230-0990 403-452-6765

Edmonton Mini Super Market

customer service Email: info@glarab.com

Tel: 1.877.303.9714 001.416.202.6608

780.481.2974

Fax: 1.877.800.6421 001.905.709.1910

10-11-0007

Media Center

Al-Qalam Issue48  

Al-Qalam Issue 48 now Online.

Advertisement